الأربعاء , 25 نوفمبر 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : اعتقال (صفحة 30)

أرشيف الوسم : اعتقال

الإشتراك في الخلاصات

متابعة متجددة . . الخميس 10 يوليو . . الانقلاب العسكري يسحق الفقراء

عسكر حراميةمتابعة متجددة . . الخميس 10 يوليو . . الانقلاب العسكري يسحق الفقراء

شبكة المرصد الإخبارية

*سماع صوت انفجار في حي المناخ بـ “منطقة بلال” بالقرب من عمارة الضباط، في بورسعيد

*انفجار ضخم بمحيط معسكر الأمن المركزي بمنطقة الزهور بالشيخ زويد

*فورين بوليسي : السيسي معروف عنه شرب الخمور مع كبار الشخصيات الأمريكية

في تقرير مطول لها عن تقليص الدعم عن المحروقات ” الوقود” في مصر و رفع الضرائب علي السجائر و الخمور كشفت مجلة فورين بوليسي عن معلومة خطيرة حيث ابدت المجلة دهشتها من إقدام عبد الفتاح السيسي علي رفع الضرائب علي الخمور رغم أنه معروف عنه أنه يحتسي الخمر مع كبار الشخصيات الأمريكية عند لقائه بهم.

* مظاهرات بمصر رفضًا لهجوم “إسرائيل” على غزة

نظّم مؤيدون للرئيس المصري المنتخب ، محمد مرسي، اليوم الخميس، فعاليات احتجاجية تنوعت بين مسيرات وسلاسل بشرية في عدة مدن؛ للتنديد بالهجمات الإسرائيلية علي قطاع غزة الفلسطيني، وكذلك الأوضاع الاقتصادية وارتفاع الأسعار في مصر.


وردد المشاركون في الاحتجاجات هتافات ضد الرئيس الانقلابي عبدالفتاح السيسي، ورفعوا صورًا لمرسي، ولافتات “الشعب يريد إسقاط النظام”، بحسب شهود عيان
.

ففي محافظة الشرقية (دلتا النيل)، مسقط رأس مرسي، نظّم مؤيدون له مسيرة، رفعوا خلالها صوره ولافتات تطالب بعودته للرئاسة، ورددوا هتافات تندد بالهجوم الإسرائيلي علي قطاع غزة.

وفي البحيرة (شمال دلتا النيل)، نظّم أنصار لمرسي سلاسل بشرية، نددوا فيها بغلاء الأسعار، ورفع الدعم.

وفي محافظة الغربية (دلتا النيل)، نظّم مؤيدون لمرسي، مظاهرات بمدينة طنطا مركز المحافظة، رددوا فيها هتافات ضد السيسي، تطالب بفتح معبر رفح الحدودي مع فلسطين بشكل دائم.

ورفع المشاركون صورًا لمرسي مرددين هتافات تطالب بعودته إلى الرئاسة، ورفعوا لافتات “الشعب يريد إسقاط النظام”، و”ارحل يا سيسي”.

وفتحت السلطات المصرية، صباح اليوم الخميس، معبر رفح البري، لسفر الجرحى الفلسطينيين في قطاع غزة، جراء العملية العسكرية الإسرائيلية، للعلاج في المستشفيات المصرية، وإدخال المساعدات الطبية والإغاثية.

وتغلق السلطات المصرية من جانبها معبر رفح البري، المنفذ الوحيد للفلسطينيين خارج السيطرة الإسرائيلية، بشكل شبه كامل، وتفتحه فقط لسفر الحالات الإنسانية، وذلك منذ الإطاحة بالرئيس المصري المنتخب محمد مرسي، في الثالث من يوليو/ تموز 2013.

ويشن سلاح الجو الإسرائيلي، منذ مساء الإثنين الماضي، غارات مكثفة على أنحاء متفرقة في قطاع غزة، في عملية عسكرية أطلقت عليها “إسرائيل” اسم “الجرف الصامد”.

وتسببت الغارات، في سقوط 81 قتيلا، وقرابة 537 مصابا حتى الساعة، وصفت جراح بعضهم بالخطيرة، وفق مصادر طبية فلسطينية.

وفي 3 يوليو/ تموز الماضي، أطاح قادة الجيش، بمشاركة قوى دينية وسياسية، بعد موجة واسعة من الاحتجاجات الشعبية، بالرئيس المنتخب محمد مرسي، في خطوة يعتبرها أنصاره “انقلابا عسكريا” ويراها المناهضون له “ثورة شعبية”.

ومنذ الانقلاب على مرسي ينظّم مؤيدوه مظاهرات وفعاليات احتجاجية شبه يومية للمطالبة بعودته

 

*مجهولون يحرقون 40 سيارة للشرطة أمام نجدة الاسكندرية 

أفاد شهود عيان بأن مجهولين قاموا بإشعال النيران بعدد من سيارات الشرطة المتمركزة أمام قسم شرطة النجدة بمنطقة باب شرق بمنطقة شرق  الاسكندرية مما اسفر عن احتراق عدد كبير من السيارات .

وقال الشهود ان النيران تصاعدت من امام قسم شرطة النجدة بينما هرعت قوات الحماية المدنية الى المكان وتمكنت من السيطرة على الحريق. في حين أكدت مصادر أن عدد السيارات المحترقة 40 سيارة.

وقالت مديرية أمن الاسكندرية ان حريقا قد نشب بعدد من سيارات الشرطة في قسم شرطة النجدة ناتج عن حدوث ماس كهربائي فى الجزء الأمامي لاحد السيارات مما ادى الى اشتعال النيران بها وانتقت الى سيارتين ليكون عدد السيارات المحترقة3 سيارات

 

*واشنطن بوست تصف مرسي بالزعيم

اشادت صحيفة “واشنطن بوست” الامريكية بالموقف الذي قام به الرئيس محمد مرسي حين قامت إسرائيل بشن هجوم علي قطاع غزة معتبرة أن العالم إذا أراد حلاً للأزمة الحالية فعليه أن يبحث عن مرسي !

وقالت : في الوقت الذي فشلت فيه كافة الجهود الدولية لإنهاء العدوان علي غزة ظهر الرئيس الإسلامي محمد مرسي لينهي تلك الازمة في أوقات بسيطة

أضافت : للأسف لم يعد هذا الزعيم الدولي موجوداً في السلطة وحل محله وزير دفاعه الاسبق عبد الفتاح السيسي الذي يبدو موقفه غامضاً من فلسطين .

 

*تأجيل محاكمة حبارة لجلسة 26 يوليو

قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، تأجيل نظر قضية محاكمة “عادل حبارة” و34 متهمًا من خلية “الأنصار والمهاجرين” بالقضية المعروفة إعلاميًا بمذبحة رفح الثانية، لجلسة 26 يوليو الجاري بمعهد أمناء الشرطة بطره لسماع شهود الإثبات ارقام 22 و23 و24 وصرحت للمتهمين بلقاء ذويهم وفقا للتعليمات مع استمرار حبس المتهمين.

وكانت محكمة جنايات القاهرة, المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي, نظرت جلسة سماع الشهود فى قضية محاكمة “عادل حبارة” و34 متهماً من خلية “الأنصار والمهاجرين” بالقضية المعروفة إعلاميًا بمذبحة رفح الثانية.

وكانت النيابة قد وجهت للمتهمين اتهامات بارتكاب جرائم بمحافظات شمال سيناء والقاهرة وسيناء، ونسب لهم كذلك ارتكاب ما يعرف إعلاميًا بـ”مذبحة رفح الثانية”، والتي راح ضحيتها 25 من مجندي الأمن المركزي بجانب قتل مجندين للأمن المركزي ببلبيس واتهامات أخرى بينها التخابر مع تنظيم القاعدة.

*والدة معتقلين بالإسماعيلية قبل وفاتها :حسبى الله ونعم الوكيل ربنا ينتقم من الظالمين

دعت والدة المعتقلين الشيخ سيد الأزهرى وشقيقه زكريا على الظالمين قبل وفاتها قائلة:حسبى الله ونعم الوكيل ربنا ينتقم من الظالمين .صعدت روح الفقيدة-٧٧عاما- فجر اليوم بعد أن توضأت وصلت ركعتين ونطقت الشهادتين وستشيع جنازتها عصرا من مسجد المجمع الإسلامى بسرابيوم .
كانت مليشيات الانقلاب العسكري الدموى اعتقلت زكريا قبل عدة أشهر على خلفية مناهضة الانقلاب العسكرى واعتقلت الشيخ سيد عقب إلقائه خطبة الجمعة بالمجمع الإسلامى حيث تناول فيها عاقبة الظلم والظالمين ودعا عليهم

*إخلاء سبيل 6 من رافضي الانقلاب بشمال سيناء

قالت مصادر مطلعه أنه تم رفض الطعن المقدم من نيابة شمال سيناء على قرار إخلاء سبيل 6 من مؤيدي عودة الشرعية بمركز بئر العبد ، وذلك بعد أن أيدت محكمة الاستئناف، قرار إخلاء سبيلهم بكفالة مالية قدرها 5 آلاف جنية على كل واحد منهم.

وأشارت المصادر إلى أن من تقرر إخلاء سبيلهم هم : “إبراهيم حسين ابراهيم، و سيد احمد سالمان، و نادر محمود سالمان، و محمود سالمان، و سعودي سالم سليمان، و محمود بحري حسين عبدالله” وتم اعتقالهم قبل نحو شهر من منازلهم بدون ارتكابهم أي ذنب يذكر.

كانت نيابة شمال سيناء الانقلابية قد لفقت عدد من التهم للمفرج عنهم من بينها تكدير السلم العام، ومحاولة قلب نظام الحكم الانقلابي، وقد أكد عضو هيئة الدفاع عن المعتقلين أن الانقلاب أفلس ويريد تحصيل مبالغ مالية من الابرياء فيقوم باعتقالهم وتغريمهم هذه المبالغ بحجة هذه التهم الملفقة.

*ارتفاع سعرالسلع التموينية يثير سخط مواطنى الإسماعيلية

اثار الارتفاع الكبير فى السع التموينية مطلع الشهر الجارى سخط مواطنى الإسماعيلية ولاسيما أهل القرى ومحدودى الدخل وسخروا من الدعم المزعوم من قبل وزارة الانقلاب والمتمثل فى 15 جنيه للفرد في حين عدم التزام الوزارة بتوفير كل السلع حسب ماصدر من تصريحات بهذا الشأن.

قالت أم اسلام ابراهيم-مدرسة – :الدعم فى بطاقة التموين لايكفى الا لشراءالزيت فقط اما الارز و السكر فسوف ندفع ثمنهم نحن باسعار مرتفعة .

وأضافت سماح محمود-مواطنة -: احسن حاجة نجيب الزيت ونشترى شكارة باذنجان ونقلى فيها طول الشهر لنا ولاولادنا وبما انه ارتفع سعر أرز التموين الردئ اذن سوف يرتفع سعر الارز الحر والجيد .

وقالت ساخرة هبة ابو العلا-موظفة -: لا احنا نجيب بالدعم جبنه وعيش وناكل طول الشهر المفروض السيسى ياخد مرتبه كلهومايتبرعش بحاجة ويرجع كل حاجة غلاها الى سعرها الاصلى .

أسعار تموين

*البورصة تخسر 1,6 مليار جنيه في نهاية تعاملات اليوم

ﺷﻬﺪﺕ ﻣﺆﺷﺮﺍﺕ ﺍﻟﺒﻮﺭﺻﺔ ﻫﺒﻮﻁ ﺟﻤﺎﻋﻰ ﻓﻰ ﻧﻬﺎﻳﺔ ﺗﻌﺎﻣﻼﺕ ﺗﺪﻭﺍﻝ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻣﺘﺄﺛﺮﺓ ﺑﻤﺒﻴﻌﺎﺕ ﺍﻟﻤﺴﺘﺜﻤﺮﻳﻦ ﺍﻟﻌﺮﺏ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺳﻬﻢ ﺍﻟﻘﻴﺎﺩﻳﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻮﻕ، ﻣﻤﺎ ﺩﻓﻊ ﺭﺃﺱ ﻣﺎﻝ ﺍﻟﺒﻮﺭﺻﺔ ﻟﺨﺴﺎﺭﺓ ﻧﺤﻮ 1.6 ﻣﻠﻴﺎﺭ ﺟﻨﻴﻪ ﻣﻦ ﺭﺃﺳﻤﺎﻟﻬﺎ،ﻭﺗﺮﺍﺟﻊ ﺭﺃﺱ ﺍﻟﻤﺎﻝ ﺍﻟﺴﻮﻗﻰ ﺑﻨﺤﻮ 1.5 ﻣﻠﻴﺎﺭ ﺟﻨﻴﻪ .

ﻭﺗﺮﺍﺟﻊ ﺍﻟﻤﺆﺷﺮ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻟﻠﺒﻮﺭﺻﺔ ” EGX 30 ” ﺑﻨﺴﺒﺔ 0.42 % ، ﻭﺃﻏﻠﻖ ﺑﻨﻬﺎﻳﺔ ﺍﻟﺠﻠﺴﺔ ﻋﻨﺪ ﻣﺴﺘﻮﻯ 8459 ﻧﻘﻄﺔ، ﻣﻘﺎﺑﻞ 8497 ﻧﻘﻄﺔ ﺑﺪﺍﻳﺔ ﺍﻟﺠﻠﺴﺔ .

ﻛﻤﺎ ﺗﺮﺍﺟﻊ ﻣﺆﺷﺮ ﺍﻷﺳﻬﻢ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮﺓ ﻭﺍﻟﻤﺘﻮﺳﻄﺔ ” EGX 70 ” ، ﺑﻨﺴﺒﺔ 0.55 % ﻭﻫﺒﻂ ﻟﻤﺴﺘﻮﻯ 606 ﻧﻘﻄﺔ، ﻓﻴﻤﺎ ﺗﺮﺍﺟﻊ ﻣﺆﺷﺮ ” EGX 100 “، ﺍﻷﻭﺳﻊ ﻧﻄﺎﻗًﺎ، ﺑﻨﺴﺒﺔ 0.15 % ﻭﻫﺒﻂ ﻟﻤﺴﺘﻮﻯ 1070 ﻧﻘﻄﺔ .

ﻭﺷﻬﺪﺕ ﺍﻟﺴﻮﻕ ﻋﻤﻠﻴﺎﺕ ﻣﺘﺎﺟﺮﺓ ﺳﺮﻳﻌﺔ ﻭﻣﻮﺟﺔ ﺟﻨﻰ ﺃﺭﺑﺎﺡ ﺳﺮﻳﻌﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺳﻬﻢ ﺍﻟﻘﻴﺎﺩﻳﺔ ﺫﺍﺕ ﺍﻟﻮﺯﻥ ﺍﻟﻨﺴﺒﻰ ﺍﻟﺜﻘﻴﻞ ﻭﺍﻟﺘﻰ ﺗﺮﺍﺟﻌﺖ ﺑﺸﻜﻞ ﻣﻠﺤﻮﻅ ﺑﻌﺪ ﺍﺭﺗﻔﺎﻋﺎﺗﻬﺎ ﺍﻟﻤﻠﺤﻮﻇﺔ ﺧﻼﻝ ﺗﻌﺎﻣﻼﺕ ﺍﻷﺳﺒﻮﻉ

* جهاز الجيش المصري لعلاج فيروس “سي” لا يناسب مرضى التليف الكبدي

قال أحمد مؤنس، عضو الفريق البحثي لجهاز علاج فيروس “سي” الذي أعلن عنه الجيش المصري، إن الجهاز لا يناسب مرضى التليف الكبدي لوجود سيولة بالدم لدى مريض التليف وعند تعرّضه للجهاز يكون هناك خطر على حياته.


جاء ذلك تفسيرًا منه على موافقة الحكومة المصرية على استيراد عقار جديد لعلاج مرضى الالتهاب الكبدي الوبائي في الوقت الذي يقوم فيه الجيش المصري بالعمل على جهاز علاج الفيروس
.

وفي تصريحات خاصة عبر الهاتف، أضاف مؤنس لوكالة الأناضول أن “فيروس سي له أربع مراحل وجهازنا يعالج الثلاث الأولى منها، قبل أن نصل إلى المرحلة الرابعة وهي التليف“.

ومضى قائلاً: “يتطلب الجهاز أيضًا حجز المريض في المستشفى لمدة لا تقل عن شهر، وهو ما لا يتناسب مع طبيعة عمل بعض الناس، فيكون التداوي عبر الأقراص هو الأفضل لهم“.

وأشار إلى أن هناك فئة أخرى فقدت الثقة في الجهاز بسبب ما أسماه حملة التشويه الإعلامي التي تعرّض إليها، فلابد من وجود بدائل طبية.

وعن أسباب تأخر بدء العلاج به، قال: “الفريق البحثي يحتاج فترة الـ6 شهور كي يقوم بالتأكد من فاعلية العلاج على نحو 80 مريضًا (عينة) وعدم عودة المرض مجددا”، رافضًا ما أثارته وسائل إعلام محلية بشأن “أكذوبة قدرة الجهاز على العلاج“.

وتابع مؤنس: “نحن فعليًا حصلنا على موافقة من وزارة الصحة المصرية، إلى جانب تأكدنا من أن الإشعاعات التي يصدرها الجهاز آمنة ومسموح بها وذلك عن طريق اختبارات أجريناها على الجهاز في المركز القومي للبحوث، وأخيرا تأكدنا من عدم وجود سم كيمياوي داخل ذلك العلاج“.

وبالأمس، وقّعت الحكومة المصرية على مذكرة تفاهم مع شركة “جليد” الأمريكية لتوفير عقار جديد لعلاج مرضي فيروس “سي” بسعر خاص يساوي 1% من سعره الأصلي في الخارج.

وأضافت الحكومة، في بيان لها، أمس الأربعاء، أن وزارة الصحة ستتحمل نفقات تكاليف العلاج للمرضى المعالجين على نفقة الدولة، فيما تتحمل الوزارات والجهات والهيئات والشركات العامة أو الخاصة تكاليف علاج العاملين بها بهذا العقار، وسيتوفر العقار للمرضي المرضى القادرين على العلاج من مواردهم الذاتية، بالأسعار المتفق عليها.

فيما قرر الجيش المصري تأجيل طرح الاستخدام الجماهيري للجهاز الذي أعلن أنه يكتشف ويعالج فيروس الكبد سي والإيدز، لمدة 6 شهور، لحين إجراء تجارب على عينة أوسع من المرضى، بعدما كان قد أعلن عن طرحه في 30 من يونيو/حزيران الماضي بالمجان داخل مستشفيات المؤسسة العسكرية.

وفي فبراير/ شباط الماضي، أعلن المتحدث باسم الجيش المصري حينها، العقيد أحمد محمد علي، في بيان على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أن الهيئة الهندسية بالجيش نجحت في “ابتكار جهاز لعلاج فيروس الكبد سي والإيدز (نقص المناعة)”.

وآنذاك عرض التلفزيون الرسمي فيديو يتضمن رسما توضيحيا للجهاز، قال لواء عسكري إنه قادر على “قهر الإيدز بنسبة 100%، وقهر فيروس سى بنسبة تزيد عن 98%”.

بينما شكك خبراء وأطباء في الابتكار، بينهم طارق حجي، المستشار العلمي للرئيس المصري آنذاك، عدلي منصور، حيث وصف الابتكار بـ”الفضيحة العلمية لمصر“.

ويعتبر مرض فيروس الالتهاب الكبدي الوبائي سي أخطر الأمراض التي تواجه مصر، حيث تحتل المركز الأول على مستوى العالم في انتشار الفيروس، وبلغت نسبة انتشار الفيروس بلغت 22%، بما يعادل 15 مليون مواطن، بحسب إحصائية منظمة الصحة العالمية الأخيرة.

 

* الحكم على المتهمين في “تحرش التحرير” بمصر الأربعاء

قررت محكمة مصرية، اليوم الخميس، حجز قضيتي “تحرش ميدان التحرير”، وسط القاهرة، للنطق بالحكم الأربعاء المقبل،، فيما أجلت قضية ثالثة لليوم ذاته للمرافعة، بحسب مصادر قضائية.


وقالت المصادر القضائية إن “محكمة جنايات جنوب القاهرة, المنعقدة بالتجمع الخامس (شرقي القاهرة) قررت تأجيل نظر جلسة محاكمة 7 متهمين في قضيتي التحرش بفتيات بميدان التحرير للنطق بالحكم في جلسة 16 يوليو/تموز الجاري
“.

وأشارت المصادر إلى أن جلسة اليوم هي الثالثة التي تنظرها المحكمة قبل حجز القضية للحكم، ويمثل تحديد الجلسة التالية للنطق بالحكم، خطوة لإنهاء سريع لملف القضية، مقارنة بقضايا أخرى مماثلة كانت تستغرق في العامة بضعة أشهر على الأقل.

وفي قضية أخرى، قررت المحكمة تأجيل قضية ثالثة خاصة بالتحرش إلى يوم 16 يوليو/تموز الجاري (الأربعاء المقبل) لعدم حضور المتهم الثالث إسلام عصام (مجند بالقوات المسلحة) من محبسه، حيث لم تحضره الشرطة العسكرية لجلسة اليوم، بحسب المصادر القضائية، من دون أن يتضح سبب عدم إحضاره.

وعقدت جلسة اليوم في غرفة المداولة في جلسة سرية بعيدا عن قاعة المحاكمة، وفق المصادر ذاتها.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين اتهامات باستعراض القوة والتلويح بالعنف، وهددوا بهما وإستخدموهما ضد المجنى عليهن بقصد تخوفيهن بإلحاق الأذى بهن، والتأثير في إرداتهن لرفض سطوهم عليهن وكان من شأن ذلك القاء الرعب فى نفسوهن وتكدير أمنهن وتعريض حياتهن للخطر والمساس بحريتهن الشخصية وشرفهن حال كونهن إناث.

وتتضمن الاتهامات أيضا احتجاز المجنى عليهن في غير الأحوال المصرح بها قانونًا، بأن حاصروهن داخل حلقة بشرية منهم ومنعوا مغادرتهن، وقيدوا حركاتهن وعذبوهن بدنيًا وإنهالوا عليهن ضربًا واستباحوا عرضهن محدثين إصابتهن الواردة بتقرير الطبيب الشرعي.

وشهد ميدان التحرير (وسط القاهرة)، مطلع شهر يونيو/حزيران الماضي، حالات تحرش تعرّضت لها عدة سيدات، خلال الاحتفال بتنصيب عبد الفتاح السيسي، رئيسًا لمصر.

ووثّق مقطع فيديو مصور ما تعرضت له سيدة منهن من تحرش وهتك عرض، وهي واقعة أثارت حالة من السخط العام داخل المجتمع المصري، مطالبين بإيجاد حلول عاجلة لمشكلة التحرش الجنسي.

وتحتل مصر المركز الثاني عالميًا، بعد أفغانستان، من حيث أكثر الدول التي تعاني من التحرش، حيث إن 64% من المصريات يتعرضن للتحرش في الشوارع، سواء باللفظ أو بالفعل، وفقا لدراسة حديثة للمجلس القومي لحقوق الإنسان في مصر (حكومي).

ووجّه السلطات المصرية، الشرطة للتصدي لظاهرة التحرش، كما أصدر عدلي منصور قانونا مطلع الشهر الماضي، قبل أن يغادر منصبه، بتغليظ عقوبة التحرش الجنسي.

بغية المريد في سيرة الأسد فوزي السعيد

الشيخ فوزي السعيد

الشيخ فوزي السعيد

بغية المريد في سيرة الأسد فوزي السعيد

هاني حسبو

“الله وحده أسقط الفرعون.”

هذه ليست كلمات عابرة تسمعها فقط بأذنيك ولكنها ملخص حياة رجل أفنى عمره في الدعوة الى الله وفي وجوب تحكيم شريعته.

هذه الخطبة الأولى للشيخ الفاضل فوزي السعيد بعد سقوط الطاغية مبارك، بعد سنوات من الاضطهاد والقهر والاعتقال لم يجد الرجل كلمات يصف بها هذا المشهد العظيم الا بالنسبة الحق لصاحبه جل وعلا.

هذه ليست كلمات تقال في المواسم والمناسبات بل هي منهج لحياة الرجل الذي أوقف حياته كلها لله وفي بيان أحكامه وشريعته وأسمائه وصفاته.

اسمه فوزي محمد السعيد سيد احمد

من قرية عرب الرمل قويسنا المنوفية

خريج كليه الهندسة قسم كهرباء جامعه القاهرة

مواليد عام 1945

متزوج وله بنتان وولد اسمه ايمن

من سكان حي الظاهر ومسكنه في اخر شارع مسجد التوحيد.

ارتبط اسم الشيخ بمسجد التوحيد بشارع رمسيس الذي ظل طوال سنوات عديدة “كعبة” يطوف حولها كثير من طلاب العلم الذين يريدون أن يتعلموا دين الله عز وجل.

إذا أردت أن تعرف قصة الرجل وقصة مسجد التوحيد فيلخصها لنا الأستاذ الفاضل محمد جلال القصاص بقوله:

“فوزي السعيد أو مسجد التوحيد قصة غيَّرت في مجرى التاريخ الفكري (الدعوي) في مصر، شاء من شاء وأبى من أبى. ولن يمحوها إرهاب الدولة لكل من انتسب لمسجد التوحيد أو (فوزي السعيد). أو تسلط بعض المغرضين الحاقدين.

ـ فوزي السعيد أو مسجد التوحيد قصة. وددنا لو أنها تكررت هنا أو هناك، فالملاحظ في العمل الدعوي أنه فرديٌ، الشيخ وحده في المسجد، والمشاريع فردية، وأغلبها مكررة، يقيم أحدهم موقعا ـ إلكترونيا ـ فيقلده الباقون. ويخطب أحدهم في موضوع ويردد الباقون، أما مسجد التوحيد فعدد من الشيوخ، ومِنْ عِلية القوم، وعدد من المساجد يديرها مسجد التوحيد في غمرة ـ أو فوزي السعيد من غمرة “

ويزيدنا القصاص الأمر بيانا بقوله:

“ـ ولم يكن المسجد فقط للعلم وللتعلم، بل كان لـ (الحض على إطعام المساكين). والحضُّ على إطعام المساكين مشروع لإطعام المساكين، إذ يكفل المسجد ما يزيد على خمسة آلاف فرد، كان هذا قبل أن أنقطع عن المسجد ويقينا زاد العدد بعد ذلك، والمسجد يطبع بعض الكتب بسعر التكلفة، والمسجد يقيم محاضرات في الإعجاز العلمي ويستخدم وسائل متطورة في عرضها. والمسجد يقام أمامه كل جمعة وكل يوم بعد الدرس سوقٌ للكتب والأشرطة الإسلامية بل والملابس التي تعارف الناس على أنها ملابس شرعية للمرأة. والمسجد يسير في طرحه للقضايا هو والمساجد التي تتبعه في خطط مدروسة لا تخطئها عين. ويكاد يذهب بعقلك حسن التدبير والإفادة من كل ممكن في أيديهم. وحسن العشرة بينهم.

ـ ما عرفنا الشيخ ابن باز ـ رحمه الله ـ والشيخ ابن عثيمين ـ رحمه الله، والشيخ بكر أبو زيد، والشيخ سفر الحوالي، والشيخ ناصر العمر، وسلمان العودة، والشيخ عائض القرني، وعبد الوهاب الطريري، إلا من الشيخ فوزي السعيد أو مسجد التوحيد.

ـ كل هذا والقيم على المسجد ـ الشيخ فوزي السعيد ـ مهندس يعمل طول يومه، وربُّ أسرة، ومريض يكاد يقتله السكري وضغط الدم المرتفع، فأي همة هذه؟ وأي نفس هذه التي بين جنبي هذا الشيخ؟

هذا هو فوزي السعيد باختصار يا سادة “عالم رباني” بكل ما تحويه الكلمة من معاني.

وكعادة الطغاة فقد حاربوا الرجل بكل قوة ولفقت له قضية تعرف بتنظيم “الوعد”. خرج الشيخ بعدها مبرئا بحول الله وقوته وان ظل ممنوعا من الخطابة والدعوة.

وإذا كانت الرجال تقاس بالمواقف فإن الشيخ حفظه الله كان من أوائل المتواجدين في ثورة يناير ومن أوائل الداعمين لها مع الشيخين الجليلين محمد عبد المقصود والسيد العربي.

وبعد سقوط مبارك رجع الرجل إلى مسجده ليستكمل جهاده الدعوي والمادي في ظل عهد جديد وأمل في مستقبل مشرق.

وناضل الرجل ضد العلمانيين والليبراليين وأيد الإخوان المسلمين في انتخاباتهم وفي ترشيحهم للرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي.

وكعادة رجال العقيدة الراسخين في العلم اكتشف الرجل خيانة الحزب المسمى بحزب “النور” عند انحيازه للمعسكر المناهض للدكتور مرسي واتفاقه مع ما سميت بجبهة “الإنقاذ” وركوبه في سفينة الانقلاب فأخذ الرجل يحذر من الحزب النوري وأنهم ليسوا بسلفيين لأن السلفيين كانوا رجالا ولم يعادوا الإسلام والمشروع الإسلامي.

عقب الانقلاب والاطاحة بأول رئيس منتخب أثبت الرجل أحقيته بلقب “أسد” فأيد الشرعية وأيد معسكر الحق وتواجد الرجل باعتصام رابعة والنهضة وألقى عدة كلمات لتثبيت المؤمنين في نضالهم وطريقهم نحو الحرية والانتصار لدين رب البرية.

ثم تأتى لحظة حاسمة بعد فض رابعة ويمنع الشيخ حفظه الله من الخطابة ومن الدعوة وتستولي قوات الانقلاب على مسجد التوحيد كما هي عادتهم من قبل.

ويظل الشيخ حفظه الله ما بين بيته وصلواته يرجو رحمة ربه معتكفا لتدوين ما يدونه من شرح لأسماء الله الحسنى وينتظر فرج ربه سبحانه.

لكن يأبى الله الا أن يبتلى الرجل من جديد فبرغم كبر سنه ومرضه الشديد الا أن ميليشيات الانقلاب مازالت تمارس اجرامها الشديد وتعتقل الرجل بلا أدنى تهمة الا أنه يقول “ربي الله”.

غُيب الرجل في سجون الظالمين ولا يعلم أحد من أهله أين مكانه الآن ولا التهم الموجهة له.

إنه فاصل جديد في قصة كفاح وجهاد ونضال الشيخ المفضال فوزي السعيد.

فنسأل الله العظيم أن يثبتنا والشيخ ولا يفتنا ويفتنه في دينه وأن يرده إلى أهله سالما غانما ولا يريهم فيه مكروها أبدا.

وأن يهلك الظالمين والطغاة ويكسر الانقلاب وأعوانه.

متابعة متجددة . . الثلاثاء 1 يوليو . . اسبوع سنحيا كراما

3-7 مساجدمتابعة متجددة . . الثلاثاء 1 يوليو . . اسبوع سنحيا كراما

شبكة المرصد الإخبارية

*مروحيات جيش السيسي تحلق فوق رابعة العدوية

حلقت مروحيتان تابعتان للقوات المسلحة أعلى ميدان رابعة العدوية، لرصد أي تحركات لأنصار الرئيس محمد مرسي بالقرب من الميدان، فيما كثفت قوات الأمن من تواجدها بالميدان تحسبًا لوصول مسيرة بالتزامن مع موعد الإفطار.

*مجهولون يقطعون الطريق على سيارة ترحيلات ويحطمون زجاجها بالشرقية

قامت مجموعات مجهولة ، مساء اليوم، باعتراض طريق سيارة ترحيلات وسيارتين بوكس تابعة لوزارة الداخلية بطريق “ديرب نجم – الدقهلية” أمام قرية صفط دائرة مركز شرطة ديرب نجم، وأثناء عودتهم من مأمورية جنائية، وترحيل 22 مسجونا جنائيا من سجن الزقازيق العمومى إلى سجن جمصة بمحافظة الدقهلية.
 
وأثناء عودة المأمورية قام ما يقرب من 500 رافضي الانقلاب بتنظيم مسيرة للتصعيد يوم 3-7، بالطريق العام “ديرب نجم – الدقهلية” أمام قرية صفط، وبمجرد مشاهدتهم لسيارات الشرطة، قاموا بقطع الطريق عليهم، وقذف القوات بالحجارة والطوب والزجاج، ما أسفر عن تحطيم زجاج سيارة الترحيلات وسيارتين بوكس، وتمكنت القوات من السيطرة على الموقف.

* نيابة أمن الدولة تحبس مجدى حسين 15 يوم.. والأحراز “تى شيرتات” كانت ضد نظام المخلوع !

 استمرارا لحملة تلفيقات القضايا للمعارضين للتخلص منهم جميعا،  قررت نيابة أمن الدولة بمصر الجديدة حبس مجدى حسين رئيس تحرير جريدة الشعب ورئيس حزب الاستقلال 15 يوم على ذمة التحقيقات الهزلية الغير قانونية.

ووجهت النيابة له عدة تهم مضحكة تدل على عقلية الانقلاب الهزيلة منها، قلب نظام الحكم، الانضمام لجماعة مؤسسة على خلاف القانون، والانضمام لمؤسسة غيرشرعية “المراد بها التحالف الطنى لدعم الشرعي”.
وكانت الأحراز الخطيرة هى عبارة عن “تى شيرتات كانت معدة لمعارضة نظام المخلوع مبارك لإضراب 4 مايو ، وكتب كلها تباع بالمكتبات ولا يوجد بها أى محظورات”.

*محمد جمال: أمن الدولة اتهمتنى باننى من مرتكبى واقعة احداث كنيسة القديسيين رغم اننى كنت فى السجن

استمعت محكمة جنايات أمن الدولة العليا المنعقدة بأكاديمية الشرطة, برئاسة المستشار شعبان الشامى إلى مرافعة دفاع المتهم الثانى محمد جمال عبده فى قضية خلية مدينة نصر .
ودفع دفاع المتهم الثانى بانعدام صلة المتهم بما عثر عليه معه من مضبوطات من منشورات وأسلحة لأنه لم يتم ضبط المتهم وبحوزته أى من المضبوطات الستة التى قدمتها النيابة العامة ولم تجد النيابة معه عند القبض عليه سوى جهازي موبايل ماركة نوكيا ومبلغ مبالغ, ولم يتم تفتيش مسكن المتهم, وتساءل من أين أتت النيابة بتلك المضبوطات.
وأخيرًا دفع المتهم بكيدية الاتهام وتلفيقه حيث إنه تم القبض عليه بمطار دمشق وتم إيداعه مبنى المخابرات لمدة عامين ثم تم تسليمه لمقر أمن الدولة وظل منذ عام 2002 حتى 2006 قيد الجناية العسكرية 2 لسنة 2003 وصدر حكم ببراءته.
واكد الدفاع بان السجون كانت فى مصر مغلقة لمدة 7 او 8 سنوات وردد قائلا : ال كان بيدخل ما بيخرجش , وال كان بيموت يموت وال يجيله جرب محدش بيعرف عنه حاجة , ولكن بعد ثورة يناير وتولى المجلس العسكرى قيادة البلاد تم اطلاق سراح جميع المعتقلين وهنا صرخ المتهم من داخل قفص الاتهام قائلا : امن الدولة اتهمتنى باننى من مرتكبى واقعة احداث كنيسة القديسيين رغم اننى كنت فى السجن وهذا اكبر دليل على مسلسل التلفيق .

* القبض علي أمير الجماعة الإسلامية بأسيوط

ألقت قوات الأمن منذ قليل القبض علي أمير الجماعة الإسلامية بأسيوط ” سيد بدير” من مقر عمله بمحافظة أسيوط. يأتي هذا في تطور سريع لملاحقة أعضاء وقيادات الجماعة الإسلامية والذي بدأ فجر اليوم باعتقال الدكتور نصر عبد السلام رئيس حزب البناء والتنمية ، ومداهمة منزل علاء أبو النصر المتحدث الإعلامي باسم الحزب

*مزاعم عن ضبط 15 من مرتكبي تفجيرات الإتحادية ، ووفقا لمصدر أمنى أن أجهزه الأمن تمكنت من ضبط 15 مشتبه بهم في التورط بارتكاب تفجيرات قصر الإتحادية , وجارى التحقيق معهم .

 * تأجيل محاكمة البلتاجي وحجازي الى 5 يوليو وتغريم دفاهم

قررت محكمة جنايات القاهرة،تاجيل نظر قضية محاكمة القياديين الإخوانيين محمد البلتاجي وصفوت حجازي، ومحمد محمود وعبد العظيم إبراهيم (الطبيبين بالمستشفى الميداني لاعتصام رابعة العدوية) في قضية اتهامهم باختطاف ضابط وأمين شرطة، واحتجازهما قسريا وتعذيبهما داخل مقر الاعتصام المسلح لتنظيم الإخوان بمنطقة رابعة العدوية لجلسة 5 يوليو المقبل لاستكمال سماع الشهود وامرت بانتداب 3 محامين من نقابة المحامين للدفاع عن المتهمين .

وأعلن أعضاء هيئة الدفاع عن متهمي قضية «تعذيب ضابط برابعة»، المتهم فيها القياديان محمد البلتاجي وصفوت حجازي، بالإضافة إلى عبد العظيم محمد ومحمد زناتي مدير مستشفى الميداني لرابعة العدوية، الثلاثاء، تنحيهم عن مباشرة مهامهم بالدفاع عن موكليهم بالدعوى، والتي تنظرها محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي.

وبرر أعضاء الدفاع موقفهم بالتنحي، بسبب إفصاح هيئة المحكمة التي تنظر الدعوى عن رأيها ضد التيار الإسلامي السياسي في مقابل السلطة الحالية للبلاد، وهو ما يراه الدفاع بمثابة محاباة للسطات الحالية على حساب من ينتمون للتيار الإسلامي.

واستشهد أعضاء الدفاع بما أصدرته هيئة المحكم، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي ضد حازم صلاح أبو إسماعيل بالحبس المشدد 7 سنوات بقضية التزوير، ما دفع أعضاء الدفاع عن المتهمين للقول إن ذلك الحكم يجعلهم لا يطمئنون إلى المحكمة التي تنظر الدعوى، ليعلنوا انسحابهم بنهاية المطاف وتنحيهم عن استكمال الدفاع عن المتهمين بتلك القضية.

وامرت بتغريم كل من المحامين محمد الدماطى واسامة الحلو وخالد بدوى وعلاء علم الدين وعلى تمام مصطفى مبلغ 50 جنيه لانسحابهم من نظر الجلسة مما عركل الفصل فيها بالاضافة الى تغريم المحامى مصطفى عباس محمد المنتدب من نقابة المحامين للدفاع عن المتهمين مبلغ 50 جنيه لامتناعه عن الحضور دون اذن من المحكمة ..

 

* اعتقال مجدي حسين ومغزى  الاعتقال في هذا التوقيت

اعتقلت ميليشيات الانقلاب الأستاذ مجدي أحمد حسين(رئيس حزب الاستقلال المصري) -ذي التوجه الإسلامي- ورئيس تحرير جريدة الشعب الجديد، من منزله دون إذن نيابة ،كعادة ميليشيات الانقلاب.

وأرجع البعض السر وراء اعتقال حسين إلى تصريح أدلى به إلى جريدة الشعب، اتهم فيها قائد الانقلاب الدموي عبدالفتاح السيسي، بالوقوف خلف التفجيرات التي وقعت، الإثنين، في محيط قصر الاتحادية.

وجاء في متن تصريح رئيس حزب الاستقلال: “استهدف السيسي وتشكيلاته الإجرامية المخابراتية بهذه التفجيرات البلهاء وغير المتقنة في محيط الاتحادية ، عدة أهداف،منها :1-شحن ضباط الداخلية ،لعدم الهروب يوم 3/7.

2- تخويف الشعب بعدم الانضمام للمظاهرات.

3- تمهيد لغلق كل القاهرة بحجة الانفجارات.

4- تمهيد لاستخدام العنف الشديد أو ارتكاب مجزرة جديدة.

كما أكد حسين أن “هذه التفجيرات الساذجة جاءت في توقيت مشبوه ، ككل التفجيرات السابقة ، فهي تأتي عشية التعبئة والحشد للخروج الشعبي الكبير في 3 يوليو إن شاء الله ، لخلق حالة من الهلع والخوف وتبرير الإجراءات الانتقامية والاستباقية البوليسية ، وهم لا يتعلمون أن الشعب المصري بعد 25 يناير لم يعد يخشى من هذه الوسائل البالية ، ومايزال مستعدا لتقديم المزيد من الشهداء من أجل استعادة حريته السليبة”.

 

وأوضح مجدي حسين أن تنظيم أجناد مصر تنظيم مفتعل وسخيف وبياناته بلهاء -حسب وصفه-، وتتحدث عن وضع القنابل في الاتحادية ثم إبطالها وكأنهم يلعبون وحدهم . “إن جماعة السيسي لا تعرف أن للفبركة أصول ، وأن الكذب فن يمكن أن يسألوا الإسرائيليين عنه ، ويأخذون دروسا منهم”.

كما أرجع بعض المحللين اعتقال مجدي حسين( رئيس تحرير جريدة الشعب) أكثر الصحف المصرية تجرأ على الانقلابيين والحلف الصهيوني الأمريكي في هذا التوقيت إلى تخوف الانقلابيين من انتفاضة 3 يوليو التي تتزامن مع ذكرى الانقلاب العسكري على الرئيس المنتخب، لاسيما أن تحالف دعم الشرعية -والذي يعد حزب الاستقلال أحد أعضائه البارزين- أعلن الزحف إلى الميادين في ذكرى الانقلاب.

ويأتي اعتقال مجدي حسين ،كخطوة استباقية من ميليشيات الانقلاب قبل يوم 3 يوليو، تحسبا لأي تصعيد قد يحدث في هذا اليوم، كما توقع بعض التحليلات أن يلجأ الانقلابيون إلى المزيد من الاعتقالات في صفوف تحالف دعم الشرعية أو في صفوف المعسكر الرافض للانقلاب.

 *اعتقال صهر القرضاوي فجر اليوم

 أعلن حزب الوسط المؤيد للرئيس المعزول محمد مرسى عن اعتقال المهندس حسام خلف عضو المكتب السياسى للحزب فجر اليوم الثلاثاء من أمام منزله، منددًا بهذا الاعتقال واعتبره استمرارًا لمسلسل القمع الممنهج وتكميم الأفواه. وعلق الشاعر عبدالرحمن يوسف نجل الداعية يوسف القرضاوى رئيس الاتحاد العالمى للعلماء المسلمين على اعتقال صهره المهندس حسام خلف عضو الهيئة العليا لحزب الوسط فجر اليوم قائلًا: ” ﻻ أجد سوى كلمة واحدة تعليقاً على ما حدث مكملين”.

 

* نائب عام الانقلاب يمنع الزيارة عن المعتقلين بسجن العقرب لمدة شهر

قال أهالي المعتقلين بسجن العقرب أن نائب عام الانقلاب رفض اعطائهم اليوم تصاريح زيارة لذويهم المعتقلين بسجن العقرب

وأضاف الأهالي أن نائب عام الانقلاب أصدر قرار شفهي بمنع الزيارة عن السجن لمدة شهر ، حسب تأكيد الأهالي .

 

 *متهم في «خلية مدينة نصر» للقاضي: الأمن جردني من ملابسي

شهدت محكمة جنايات أمن الدولة العليا المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار شعبان الشامى، أثناء نظر قضية خلية مدينة نصر الإرهابية، قيام المتهم “إسلام طارق” بالصراخ من داخل قفص الاتهام الزجاجى، متحدثًا إلى قاضي المحكمة.

واعترض المتهم على واقعة قيام ضابطين بأكاديمية الشرطة بتفتيشه بطريقة مهينة وتجريده من جميع ملابسه وكشف عورته وتقييده بالكلابشات، مضيفًا أنه عندما أكد لهم أنه لن يرتدى ملابسه وسيدخل للقاضى ليشتكى له ما حدث، أخبروه بأنهم لا يهمهم أي شخص وأنهم يقومون بتنفيذ عملهم.

فرد القاضى: “ها نشوف الموضوع ده واقعد”، وطلب المتهمون إثبات ما حدث لزميلهم “إسلام” بمحضر الجلسة، مؤكدين أنها إهانة في حق المحكمة.

وقال القاضى: “بالراحة علشان أنت صايم.. واحنا هانبدأ نأخذ إجراء فيها، وطلب من الجميع الالتزام بالهدوء، وكانت نيابة أمن الدولة وجهت إلى المتهمين تهم تأسيس وإدارة جماعة تنظيمية على خلاف أحكام القانون، تعتنق أفكارًا متطرفة، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعى.

 

*اعتقال لاعب كرة سيناوي بمدة اسبوع بسبب رفع اولاده الصغار شعار رابعة

  أفرجت الأجهزة الأمنية الانقلابية اليوم الثلاثاء، عن لاعب كرة سيناوي اعتقل الجمعة الماضية بسبب رفع اولاده الصغار لشعار رابعة العدوية أثناء مرور مدرعه من أمام منزلهم.

 

 قالت مصادر خاصه ان أجهزة الانقلاب أفرجت عن “محمد س. ر.” الموظف بتليفونات العريش ولاعب الكرة السيناوي المعروف، والذي تم اعتقاله من منزله الجمعة الماضية عقب رفع اولادة الصغار لاشارة رابعة العدوية أمام مدرعه لشرطة الانقلاب، فقام الضابط الموجود بها باحضار قوة كبيرة اقتحمت منزل اللاعب وحطمت محتوياته وقاموا بسرقة الكمبيوتر الخاص به، واعتقلته وقامت بتعذيبه، طوال هذه المدة، على الرغم من عدم انتمائه لأي احزاب سياسية أو دينية.

 

* صحيفة ألمانية: مصر بين خمس دول مهددة بالإفلاس

نشرت صحيفة “دي ولت” الألمانية قائمة تشمل الدول المهددة بالإفلاس أعدتها مؤسسة “تومسون رويترز” و”بلومبرج” ومؤسسة “فيتش” الدولية للتصنيف الائتمانى، حيث جاءت مصر لتتربع في المركز الخامس بنسبة احتمال إفلاس بلغت 20.6% ونسبة ديون إلى إجمالي الناتج المحلي بلغت 92.3%.

 

يتصدر تلك القائمة دولة الأرجنتين والتي بلغت نسبة إحتمال الإفلاس فيها 78.1% وبلغت نسبة ديونها إلى الناتج الإجمالي المحلي 60.1%، تليها فنزويلا في المركز الثاني، حيث بلغت نسبة احتمال الإفلاس 48.1%، وبلغت نسبة ديونها إلى الناتج الإجمالي المحلي 28%، تليها أوكرانيا باحتمال إفلاس 45% ونسبة ديون إلى الناتج الإجمالي المحلي 48.3.

 

وجاءت اليونان في المركز الرابع باحتمال إفلاس بلغ 33.9% ونسبة ديون إلى الناتج المحلي 177.1%.

 

*سلطات الانقلاب تغلق التحرير وسط دعوات لاقتحامه ودعوات للتظاهر

أغلقت أجهزة الأمن المصرية، أمس الاثنين ميدان التحرير بوسط القاهرة في ظل دعوات إلى التظاهر في ذكرى الانقلاب العسكري على الرئيس المنتخب محمد مرسي، في حين قتل ضابطي شرطة إثر وقوع انفجارين بمحيط قصر الاتحادية الرئاسي.

وانتشرت قوات كبيرة من الجيش والشرطة، ظهر الإثنين، على مداخل ومخارج ميدان التحرير وسط القاهرة، واغلقت الميدان بالمدرعات والأسلاك الشائكة، ومنعت المارة والسيارات من الدخول والخروج إلى الميدان.
وشوهدت سيارات الأمن المركزي (قوات مكافحة الشغب)، ومدرعات الجيش، تنتشر في أرجاء الميدان، فيما بدت حالة من التأهب تسود صفوف عناصر الأمن والجيش عند مداخل ومخارج الميدان. وكان التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب، دعا إلى يوم “غضب عارم”، الخميس المقبل، تتجه في المسيرات إلى ميدان التحرير، بوسط القاهرة، تضع بداية لنهاية سلطات الانقلاب، أو أيام غضب تؤهل لمرحلة الحسم.
وقال التحالف، في بيان له: “ليكن انطلاقنا في انتفاضة 3 تموز منتشرا في مكان بمصر، على أن تنطلق المسيرات من القاهرة عبر 35 مسجدا، من ذات المساجد، التي انطلقنا منها في 28 كانون الثاني 2011 (الثورة التي أنهت حكم حسني مبارك)، باتجاه ميادين التحرير، وسيكون قرار الدخول للقيادة الميدانية للأرض وفق المعطيات“.
وأوضح مصدر بالتحالف، رفض الكشف عن اسمه، أن المسيرات ستتجه نحو ميادين التحرير (وسط القاهرة) ورابعة العدوية (شرقي العاصمة)، والنهضة غربي القاهرة .
وأشار البيان إلى أن “الأرض للثوار، ولن نتأخر عن دعوات الحشد المركزي، والتظاهر أمام منازل قضاة القمع ومجرمي الانقلاب وأوكار التعذيب، ونوادي القضاة والداخلية والدفاع، وليتواكب مع هذا التحرك باتجاه ميادين التحرير في كافة المحافظات لمن لم يتمكن من دخول القاهرة عاصمة الثورة“.
وتحظر سلطات الانقلاب على معارضيها، التظاهر داخل ميدان التحرير، منذ الانقلاب على مرسي في 3 تموز الماضي، كما تمنع قوات الأمن معارضيها من التظاهر بدون تصريح في الميادين الرئيسية، بموجب قانون التظاهر الصادر في تشرين الثاني الماضي.
وأضاف: “الثورة إيمان، ورمضان شهر ثورة ونصر، فخذوا منه المدد والعبرة والخبرة، وأعلنوا غضبتكم بقوة، وليكن أول شهيد دافع لبركان غضب لا يتوقف، دون تفريط في سلميتكم المبدعة حصنكم الحصين، والدفاع عن النفس حق شرعي، والبلطجية محظور التجول عليهم هذا اليوم، وعلى أبناء مصر من الشرطة والجيش كف الأذى عن الثوار في ايام الله المباركة، وليخافوا الله الذي إليه مرجعهم“.
يذكر أن نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي، دشنوا دعوة، للتظاهر 3 تموز المقبل في ميدان التحرير، باعتباره رمزا للثورة التي خرج فيها المصريون يوم 25 يناير/ كانون الثاني 2011.
وقال النشطاء في دعوتهم، إن “الثورة لا تزال في دمائنا، ولن نتنازل عنها، وميدان التحرير، ملك للثورة والثوار، ولن ترهبنا نحن الشعب قوات الأمن أو غيرها“.
في الوقت نفسه، انتشر “هاشتاغ” على مواقع التواصل تحت اسم “اللهم بلغنا 5 رمضان”، في إشارة إلى ذات اليوم (3 يوليو/ تموز)، وبه دعوة إلى التظاهر والخروج ضد السلطات الحالية.
وكان التحالف المؤيد لمرسي، دعا في بيان له الأسبوع الماضي، لما أسماه انتفاضة مهيبة يوم 3 يوليو/ تموز المقبل”، دون أن يحدد مكانها.
في الوقت نفسه، أعلنت حركة طلابية ، تدشين “موجة ثورية” جديدة بعنوان التيرم (الفصل الدراسي) الثالث”، خلال الإجازة الصيفية، تزامنا مع انطلاق الحركة الأولى في رمضان الماضي بميدان رابعة العدوية شرقي القاهرة.
وقال محمود الأزهري المتحدث باسم حركه “طلاب ضد الانقلاب”، إنهم دشنوا موجة ثورية جديدة لحراك طلابي قوى، تحت اسم “‏التيرم (الفصل الدراسي) الثالث، خلال اجازة نهاية العام، تزامنا مع انطلاقة الحركة الأولى في رمضان الماضي بميدان رابعة العدوية، وقت اعتصام أنصار مرسي“.
وأضاف: “الثورة لا تأخذ إجازة، والحركة الطلابية لا تقيدها الأسوار الجامعية أو المواقيت الدراسية، ولن نقف مكتوفي الأيدي بعد اعتقال الفتيات وصدور الأحكام الظالمة ضد الطلاب“.
وأشار إلى أن “مظاهرة ميدان طلعت حرب، القريب من ميدان التحرير، فجر أمس، كانت بمثابة انطلاق الموجة الثورية، والرعب الطلابي الذي لن يتوقف”، بحسب قوله.
وكان أنصار الشرعية، نظموا تظاهرة فجر أمس، في ميدان طلعت حرب، اعتراضا علي الانتخابات الرئاسية.
كما نظّم التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب أمس، احتجاجات صباحية ومسائية في عدة محافظات رفضا لتنصيب عبد الفتاح السيسي رئيسا لمصر، وتدعو لانتفاضة شعبية ضده يوم الخميس المقبل في الذكرى الاولى للانقلاب العسكري.
وردد المشاركون في الاحتجاجات هتافات ضد السيسي، ورفعوا صورًا لمرسي، كما رددوا هتافات تطالب بعودته إلى رئاسة مصر، ورفعوا لافتات “الشعب يريد إسقاط النظام“.
ففي الإسكندرية، نظّم التحالف فاعليات صباحية، في أحياء برج العرب، والرمل، اعتراضا على فوز السيسي بالرئاسة، وداعية إلى انتفاضة شعبية ضده في ذكرى انقلابه علي الرئيس المنتخب محمد مرسي“.
كما شهدت محافظات الشرقية، ودمياط، وكفر الشيخ (دلتا النيل، شمالا)، فعاليات مماثلة لانصار الشرعية.
ومنذ الانقلاب على الرئيس مرسي ينظم مؤيدوه مظاهرات وفعاليات احتجاجية شبه يومية للمطالبة بعودته.

انفجاران بالقاهرة
إلى ذلك هز انفجار جديد أمس منطقة بالقرب من قصر الاتحادية في ضاحية مصر الجديدة شمال شرق القاهرة، مما أدى لمقتل ضابط شرطة، وجرح عدد من رجال الأمن، حسب ما أكدت وكالة الصحافة الفرنسية.
كما أصيب أحد أفراد هيئة الإسعاف، وبترت يده نتيجة الانفجار الذي وقع بينما كانت الشرطة تحاول تفكيك القنبلة.
تزامن ذلك مع انفجار عبوتين بالمنطقة نفسها مما تسبب في مقتل عقيد الشرطة أحمد أمين عشماوي، وإصابة ستة أشخاص آخرين بجروح.
وأعلن مصدر أمني أن ثلاثة من عمال النظافة جرحوا في انفجار عبوة أولى قرب القصر، ثم انفجرت عبوة أخرى أثناء تمشيط القوات المنطقة المحيطة به، مما أدى إلى مقتل عقيد وجرح ثلاثة آخرين من رجال الشرطة.
وذكرت وزارة الداخلية على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أن دورية أمنية اشتبهت بوجود عبوتين ناسفتين في شارع الأهرام المؤدي إلى الاتحادية، حيث قتل عشماوي عند محاولته تفكيك القنبلة.
وأضافت الوزارة أن عناصرها تمكنوا من إبطال مفعول قنبلة، وبدؤوا يمشطون المنطقة تحسبا لوجود قنابل أخرى.
وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن العقيد عشماوي هو خبير متفجرات في مديرية أمن القاهرة.

 

*بيان تنسيقية الصحفيين والاعلاميين في مصر بشأن اعتقال الكاتب الصحفي مجدي حسين

تدين تنسيقية الصحفيين والاعلاميين في مصر اعتقال الكاتب الصحفي الكبير مجدي حسين رئيس تحرير جريدة الشعب ، ورئيس حزب الاستقلال ، فجر اليوم من منزله دون اذن من النيابة العامة ، ومداهمة منزل ضياء الصاوي الصحفي بجريدة الشعب واختطاف شقيقه كرهن الاعتقال لحين تسليمه لنفسه ، مؤكدة أن استخدام عبد الفتاح السيسي لزوار الفجر بحق المصريين وخاصة قيادات العمل المهني والنقابي والسياسي الثوري جريمة مكتملة الاركان. إن التنسيقية وهي تتابع تلك الاعتقالات الاثمة وتلك المداهمات الارهابية وتلك الاحكام الجائرة الباطلة ، المتواصلة بحق ابناء بلاط صاحبة الجلالة وفرسان الحقيقة منذ الانقلاب العسكري الدموي ، وقبيل انتفاضة 3 يوليو التي دعا اليها الثوار ، تحذر من ملامح مؤامرة انقلابية جديدة لقمع الحقيقة في تلك الايام ، وتغييبها عن الناس ، وتطالب الجميع بحماية الصحفيين الميدانيين المكلفين بالتغطية.

إننا نطالب الزميل جلال عارف رئيس المجلس الاعلي للصحافة باتخاذ موقف واضح أو الاستقالة من موقعه احتراما لتاريخه ولعدم المشاركة في مثل تلك الجرائم ، ونؤكد أنه حتى الان يتحمل وضياء رشوان نقيب الصحفيين المسئولية الكاملة عن استمرار عصابة الانقلاب ، واذراعها القمعية في عقاب الصحفيين والاعلاميين بكل قسوة وعنصرية ، ونؤكد أن تلك الجرائم التي ساهمت في اسقاط مبارك ، ستسقط مبارك الثاني عبد الفتاح السيسي ، والصمت عليها سيسقط اشباه مكرم محمد أحمد مجددا .

إن مجدي حسين الذي تكرهه اسرائيل لرفضه لكامب ديفيد ، من العار ان يعتقل في وطنه اللهم الا اذا كان نظام كامب ديفيد هو الحاكم وصديق اسرائيل هو صاحب اصدار القرار ، وان كل الصحفيين الذين يقفون خلف اسوار القمع باحكام جائرة او بقرارات حبس احتياطي مفتوح إنما هم دليل ادانة لتلك العصابة الفاشلة العسكرية المنقلبة ، أما دماء شهداء الصحفيين والاعلاميين العشرة فهي طريق القتلة الي القصاص العادل . إننا نطالب بتعليق كافة الاجراءات غير القانونية أو الدستورية التي اتخذت بحق الصحفيين منذ 3 يوليو 2013 ، وفتح تحقيق قضائي في قضايا قتل 10 صحفيين واعلاميين على أيدي مليشيات السيسي ، ونحمل الجنرال السيسي وكل من ساعده من الصحفيين مسئولية كافة الجرائم التي ارتكبت ولازالت ضد الصحفيين والاعلاميين في مصر منذ قيامه بالانقلاب ، فالصحافة ليست جريمة ، وكل القضايا المفبركة التي أحيل بها العشرات من رموز المهنة والعمل النقابي الي المعتقلات والمحاكمات تتناقض مع حرية الصحافة ورسالتها ، وتعبر عن انتكاسة كبري تضع مصر في مصاف جمهوريات الموز.

الموقعون علي البيان

صحفيون ضد الانقلاب

لجنة الاداء النقابي

صحفيون من اجل الاصلاح 

انا صحفي مش مجرم

اعلاميون ضد الانقلاب

اعلاميون من اجل التغيير

عاش كفاح الصحفيين .. عاشت مصر حرة مستقلة

القاهرة  الثلاثاء 1يوليو 2014

* بعد الحكم على أحد أبنائها بالحبس حرب تلوح في الأفق بين السيسي وعائلة ساويرس

حصلت مصلحة الضرائب المصرية على حكم قضائي ابتدائي على رجل الأعمال ناصف ساويرس بالسجن ثلاث سنوات وغرامة 50 مليون جنيه لامتناعه عن سداد شيكات مستحقة للمصلحة.

 

وهذه هي المرة الأولى التي تصطدم فيها سلطات الإنقلاب بأحد رجال الأعمال الكبار في مصر منذ عام تقريبا، وسط أنباء متزايدة عن توتر في العلاقات بين الجنرال عبد الفتاح السيسي ورجال الأعمال الذين يرفضون مطالبات السيسي لهم بدفع مبالغ كبيرة لإنعاش الإقتصاد المصري.

 

 وكانت شركة “أوراسكوم للإنشاء” المملوكة لساويرس قد توصلت لاتفاق مع مصلحة الضرائب إبان عهد الرئيس الشرعي محمد مرسي لتسوية نزاع ضريبي بشأن بيع قطاع الإسمنت التابع لأوراسكوم عام 2007 إلى شركة “لافارجالفرنسية، وتعهدت أوراسكوم آنذاك بسداد مبلغ 7.1 مليار جنيه على دفعات، وعقب ذلك قرر النائب العام رفع اسم ناصف ساويرس ووالده أنسي من قوائم المنع من السفر في نيسان/ إبريل الماضي.

 

وبالفعل، قامت أوراسكوم بسداد دفعتين الأولى بقيمة 2.5 مليار جنيه والثانية بقيمة 900 مليون جنيه، ثم توقفت منذ قيام الجيش بالإطاحة بالرئيس مرسي في تموز/ يوليو من العام الماضي عن سداد باقي الأقساط التي قامت بالتوقيع على شيكات بها.

 

وتمتلك عائلة ساويرس إمبراطورية شركات “أوراسكوم” العاملة في عدة مجالات اقتصادية وتقارب أصولها في داخل وخارج مصر قيمة احتياطي مصر من النقد الأجنبي.

 

وتعيش مصر هذه الأيام أحوالا اقتصادية صعبة، تجعلها في أشد الحاجة إلى استثمارات كبيرة من رجال أعمال بوزن الأشقاء نجيب وناصف وأنسي ساويرس الذين يحتلون مرتبة متقدمة في قائمة أغنياء العالم بثروات تقدر بما يزيد عن 50 مليار جنيه مصري، كما يملكون شركات في مصر يعمل بها عشرات الآلاف.

 

 

أوقفوا البطش بالأبرياء 

 

وفي أول تعليق له على الحكم قال الملياردير المصري سميح ساويرس -شقيق ناصف المحكوم عليه بالسجن- إنه لا يخطط لاستثمارات جديدة في مصر في ظل ما أسماه “استمرار البطش” ومشاكل المنظومة القانونية التي شكا من أنها تعرقل الإنعاش الاقتصادي.

 

وطالب ساويرس -في تصريحات لوكالة رويترز للأنباء- السيسي بإنهاء استخدام الدولة للقوة المفرطة والترهيب: “إذا لم يتوقف البطش بالأبرياء فلن تأتي حكومة تتخذ قرارات جريئة تنهض بالاقتصاد والاستثمار“.

 

وهذا هو أقوى انتقاد من عائلة ساويرس المسيحية التي دعمت بشكل كبير -ماليا وسياسيا- الانقلاب على مرسي، بحسب مراقبين.

 

ويقول خبراء إن ساويرس يمكنه ضخ الملايين من ثروته الخاصة للمساعدة في إنعاش الاقتصاد المصري، إضافة لما يمثله ذلك من تشجيع على جذب مزيد من الاستثمارات الأجنبية للبلاد، في المقابل فإن مثل هذه التصريحات الصدامية مع النظام الحاكم تبعث برسائل قلق للمستثمرين العرب والأجانب تجعلهم يحجمون عن الدخول إلى السوق المصري.

 

كما انتقد ساويرس في تصريحات صحفية سابقة مناخ الاستثمار في البلاد وقرر عدم ضخ أموال في مصر حتى يتم تعديل المنظومة القانونية بحيث تصبح داعمة وحامية للمستثمرين، مشيرا إلى ثغرات قانونية تجعل المسؤولين خائفين من اتخاذ القرارات وهو ما يثني عن ضخ استثمارات جديدة.

 

وفي نهاية تصريحه أبدى ساويرس قلقه إزاء الأوضاع المعيشية للمصريين، وبصفة خاصة الطبقة الوسطى، وقال إن تلك الشريحة ستكون الأكثر تضررا من الخفض المرتقب لدعم الطاقة في مصر، وتابع “الفترة القادمة ستشهد مذبحة الطبقة الوسطى، ستكون مرحلة جديدة من تدهور مستوى معيشتها“.

 

ويضع الجنرال عبد الفتاح السيسي إنعاش الاقتصاد في مقدمة أولوياته، حيث تعهد بالسعي إلى تشجيع الاستثمارات المحلية والأجنبية في بلاد أدت المشكلات الاقتصادية إلى سخط شعبي أسقط رئيسين في السنوات الثلاث الأخيرة.

 

 

نجيب يتحدى السيسي

 

وفي سياق المواجهة المتصاعدة بين أجهزة الدولة وعائلة ساويرس، قال الشقيق الأصغر نجيب ساويرس -مالك مجموعة قنوات “أون تي فيالتلفزيونية- إنه سيقاوم أي ضغوط تمارس عليه من قبل السلطات لتغيير لهجة الانتقاد المتزايدة في قنواته ضد المسؤولين.

 

وأضاف ساويرس -في حوار مع قناة “النهار” الفضائية مساء الخميس الماضي- إنه لن يستغني عن خدمات الإعلامي يسري فودة الذي يقدم برنامج “آخر كلام” على قناة “أون تي في” مهما كلفه هذا الأمر.

 

وأضاف: “اللي مش عاجبه “فودة” يغير القناة وميتفرجش عليه، مشيراً إلى أن البعض يسعى لتوحيد الصوت وسيطرة نغمة واحدة على الإعلام وهو ما يرفضه، في إشارة إلى السيسي.

 

وأشار ساويرس إلى أنه ليس من الذين يمنعون مذيعا من إعلان رأيه أو استبعاده لأنه يطرح وجهة نظر، مؤكداً أنه لن يفعل ذلك حتى لو تعرض لضغوط من الدولة.

 

وشدد على أنه لو مورست عليه ضغوط فلن تكون المرة الأولى لأنه تعرض من قبل لذلك أثناء حكم المجلس العسكري والرئيس محمد مرسي، كما يزعم.

 

وشن نجيب هجوما على سياسة السيسي الحالية، مشيرا إلى أن الاقتصاد المصري أصبح ضعيفا جداً، والكرامة المصرية على المحكّ، فنحن الآن عايشين على الشحاتة من الخليج واللي يزعل يزعل، في إشارة إلى السيسي الذي سبق ومنع أحد المذيعين -خلال لقاء صحفي- من تشبيه المساعدات العربية لمصر بالتسول.

 

كما انتقد مبادرة السيسي بالتبرع لمصر، مؤكدا أنها ليست الطريقة المناسبة لحل المشاكل الاقتصادية لمصر، رافضا المشاركة في حملة التبرعات.

*هربت من اغتصاب “الصرب” فاغتصبتها الشرطة المصرية وقتلتها.. بوسنية .. جاءت لتدرس في الأزهر فاغتصبت وقتلت في سجون بلد الأزهر

ستالينا كاربتوف   أو (Stalina Karpetov) فتاة بوسنية 20 سنة ، تدرس في جامعة الأزهر ضمن الوافدين المسلمين .. اشتهرت باسم عائشة البوسنية .. هربت من عصابات “الصرب” الوحشية” الذين اغتصبوا وقتلوا ألاف البوسنيات ، فوقعت في أيدي الشرطة المصرية في ديسمبر 2013 بتهمة التظاهر مع طالبات الأزهر واختفت حتي سلموها مؤخرا جثة هامدة .

لم يعذبوها تعذيبا عاديا أو يغتصبوها فقط ، كما فعلوا مع فتيات مصريات كثيرات أخرهم فتاة المدرعة ، ولكنهم عذبوها في مناطق العفة ، فظهرت آثار التعذيب في مناطق بجسمها وأغلبها في مناطق عفتها !.

شاب يدعي محمد عادل من مدينة نصر كتب قصتها علي فيس بوك .. قال إن السفارة البوسنية بالقاهرة اتصلوا به وأكدوا له خبر موت المواطنة Stalina Karpetov المعروفة باسم عائشة البوسنية مع وجود آثار تعذيب في مناطق بجسمها وأغلبها في مناطق عفتها ، بعد ان ابلغهم هو عن اختطافها فى فبراير .

وحاولت “الشرق .تي في” الاتصال بممثل البوسنة في مصر “أبو بكر اسماعيل” للتأكد من الخبر ولكنه لم يرد علي الهاتف .

عائشة – بحسب شهادة الشاب المصري – كانت تقيم مع أسرة مصرية بجوار مسجد بلال بمدينة نصر. وتم خطفها بعد إحدى المسيرات بـ 3 ساعات من أمام مقرأة المسجد ، فى ديسمبر 2013 ، وفي مارس 2014 أكدت مباحث الجوازات إنها لم تخرج من مصر ما يعني أنها مختفية داخل مصر .

الشباب الذي روي قصتها كتب يقول : “من كام شهر بعد الانقلاب مباشرة بعث لي أحد الأشخاص ممن كانوا في مسيرة إن فيه واحدة اسمها عائشة وجنسيتها بوسنية “اعتقلت” وقمت بتوثيق الحالة وإرسال معلوماتها لمن أستطيع وتناسيتها بعد ذلك في زحمة الأحداث والأيام … منذ قليل وقع عيني على بوست يفيد بأن عائشة البوسنية … اغتصبت وقتلت في السجن … يالله يالله يالله  !!

من هي شهيدة الانقلاب ؟!

الشاب محمد عادل قال أن المعلومات التي أرسلها ذلك الشخص عنها في البوست تتضمن  أن اسمها  Stalina Karpetov  وهي معروفة باسم عائشة البوسنية كانت تذهب لمقرأة بعد العصر في المسجد .. شافها بعض الكلاب (الشرطة) لابسة نقابها فأخذوها من ديسمبر 2013 .

وأضاف : “في مارس 2014 مباحث الجوازات أكدت للسفارة إنها ماخرجتش برة مصر وكلمني ظابط أمن دولة وقفلت السكة في وشه بعد ما وعدني إنه هايجيبني .

وتابع : “عائشة سابت بلدها اللي كانو بيغتصبوا المسلمات فيها علشان تتعلم قرآن في بلد الازهر بس تم اغتصابها في بلد الأزهر “

ويقول الشاب عبد الله إمام الذي روي تفاصيل حياتها من البداية ، أن المعلومات التي وصلتني عن عائشة وقتها .. أن أسمها (ستالينا) ومعروفة أيضا بـ ليندا ، وأسم الشهرة: عائشة البوسنية تعمل محفظة قرآن – السن: ما بين ال 19 و 21 سنة – أخر تاريخ اتصال قبل الاختفاء كان في 19 أكتوبر 2013 – مكان السكن بالقرب من مسجد بلال بمدينة نصر والمنطقة التي تتحرك فيها تقع ما بين مسجد بلال ومسجد السلام في مدينة نصر – ترتدي النقاب-  البشرة بيضاء مشربة بالحمرة في الخدود كنساء البوسنة الأوربيات والوجه شبه ممتلئ من الخدود (الوجنتين) ويميل للاستدار –  لون الشعر بني كستنائي – لون العينين: اخضر مع بعض الأزرق الخفيف .

وتقول التفاصيل أنها دخلت مصر مع والدتها البوسنية وقت الحرب في البوسنة لرائجة وكانت مسجلة وهي طفلة رضيعة شهر ونصف على باسبور والدتها ولكن والدتها ماتت بعد شهر ونصف أي كانت تبلغ 3 اشهر فتم تبنيها من أسرة في الإسكندرية قاموا برعايتها ولكن ماتوا أيضا وكل ورقها الرسمي ضاع نتيجة المأساة التي حدثت لها وهي رضيعة ولكن دخلت مصر بصورة شرعية وانتقلت للقاهرة لتعلم محفظة قرآن .

وأضاف “عبد الله ” : كنت أسعى في حل مشكلتها لأنها لا تعرف طريق أوراق هويتها المفقودة مع حقوقي كان سيحل الأمر من مفوضية اللاجئين وأيضا يتزوج منها ، لأن وضعها يماثل وضع مجهولي النسب دون ورق في مصر .

وقال أنه بعد البحث من اختفاءها وإغلاق رقم موبايلها وحذفه فجأة والسؤال في المنطقة وعدد من الرتب ، تم العلم أنه في المنطقة ما بين مسجد بلال ومسجد السلام تم اعتقال حوالي 100 أخت روسية وشيشانية مسلمة في ذاك الوقت وهي كانت تسكن مع صديقتها المسلمة هناك من احد جمهوريات روسيا ، ثم بدأت قصتها المؤلمة لتغتصب وتعذب وتقتل علي أيدي الشرطة المصرية في بلد الأزهر بعدما هربت من القتل والاغتصاب في بلدها علي يد الصرب .

متابعة متجددة . . السبت 14 يونيو . . أسبوع الحرية لمصر

الحرائرمتابعة متجددة . . السبت 14 يونيو . . أسبوع الحرية لمصر

شبكة المصدر الإخبارية

*رسالة اسرة الصيرفي للتجالف:يا ريت تصحوا من غيبوبتكم بقى, اعتقلوا النساء اغتصبوا النساء سبوا النساء امتي هيبقي ليكم موقف صارم

حملت أسرة الطالبة كريمة أمين الصيرفي، السلطات المسؤولية كاملة عن سلامة فتيات الأزهر داخل سجن القناطر بعد تعرضهن لاعتداء من جانب القوات داخل السجن.
وقالت أسرة “الصيرفي” إن كل ما تتعرض له الفتيات من ضرب وكسر وتمزيق ملابس وسباب وإهانة من سجانات ومخبرين السجن لن يمر مرور الكرام, فيما وجهت الأسرة رسالة شديدة اللهجة للتحالف الوطني لدعم الشرعية قالوا فيه “يا ريت تصحوا من غيبوبتكم بقى, اعتقلوا النساء اغتصبوا النساء سبوا النساء امتي هيبقي ليكم موقف صارم”.
فيما وجهت رسالة إلى الصيرفي وأخواتها داخل سجن القناطر قائلين لهن “اصمدوا واثبتوا واصبروا لا تتخلوا عن ثورتكم لا تتخلوا عن انتفاضتكم داخل السجون والله لقد أثبتم أنكم رجل بكثير من نصف هذا الشعب وفي مضمون بيان أسرة الصيرفي التي نقلته الصفحة الرسمية لشباب ضد الانقلاب نقلت الأسرة في بيانها رسالة إلي عموم الناس قالت فيه “إن ما تعرضت له فتيات الأزهر أمس من ضرب وإهانة حتى وصل الأمر إلي إصابة بعضهن بانهيار عصبي كامل لهو عار على جبين هؤلاء الانقلابين، ولهو عار على جبين كل رجل حر في بلادنا، ولهو عار على جبين تحالف دعم الشرعية بالأخص”.
وأنهت الأسرة البيان مشددين “نعاهد الله عز وجل أننا لن نتخلى عن قضيتنا وعن رسالتنا وعن الدفاع عن حق كل مظلوم في بلادنا ولا تفريط في السير على خطى البلتاجي وبديع والصيرفي ومرسي وكريمة وسارة وعائشة ودارين والله لقد ضربتم لنا المثل في الإخلاص وحب الوطن والتضحية بكل غالٍ ونفيس من أجل هذا الوطن العظيم.
وفيما يلي نص البيان :ب
يان من اسرة الحرة كريمة الصيرفي 
ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون
اولا: تحمل اسرة الطالبة كريمة امين الصيرفي سلطات الانقلاب المسؤلية كاملة عن سلامة فتيات الازهر داخل سجن القناطر ثانيا: كل ماتعرض له الفتيات من ضرب وكسر وتمزيق ملابس وسباب واهانة من سجانات ومخبرين السجن لن يمر مرور الكرام ياكلاب 

ثالثا:نداء الي تحالف دعم الشرعية ياريت حضرتك تصحي من غيبوبتك بقه اعتقلوا النساء اغتصبوا النساء سبوا النساء امتي هيبقي ليكم موقف صارم 

رابعا:رسالة الي الحرة كريمة الصيرفي واخواتها داخل سجن القناطر اصمدوا واثبتوا واصبروا لا تتخلوا عن ثورتكم لا تتخلوا عن انتفاضتكم داخل السجون والله لقد اثبتم انكم ارجل بكثير من نصف هذا الشعب 

خامسا:رسالة الي عموم الناس 
ان ماتعرض له فتيات الازهر امس من ضرب واهانة حتي وصل الامر الي اصابت بعضهن بانهيار عصبي كامل لهو عار علي جبين هؤلاء الانقلابين ولهو عار علي جبين كل رجل حر في بلادنا ولهو عار علي جبين تحالف دعم الشرعية بالاخص 

سادسا:نعاهد الله عز وجل اننا لن نتخلي عن قضيتنا وعن رسالتنا وعن الدفاع عن حق كل مظلوم في بلادنا ولا تفريط في السير علي خطي البلتاجي وبديع والصيرفي ومرسي وكريمة وسارة وعائشة ودارين والله لقد ضربتم لنا المثل في الاخلاص وحب.الوطن والتضحية بكل غالي ونفيس من اجل هذا الوطن العظيم

بيان اسرة الطالبة كريمة أمين الصيرفى
احمد امين الصيرفي 
محمد امين الصيرفي 
عبد الحميد امين الصيرفي
رضوي امين الصيرفي

*اشتباكات بالأيدي بين لاعبي المصري البورسعيدي وقوات شرطة الانقلاب بالسويس

اشتباكات عنيفة بين عدد من لاعبي النادي المصري البورسعيدي، وأفراد أحد الكمائن الأمنية بالسويس، أثناء عودة الفريق من السويس، بعد مباراتهم مع تليفونات بني سويف والتي أقيمت على ملعب عجرود، وانتهت بالتعادل الإيجابي، بهدفين لكل فريق.

وقد قام أحد ضباط شرطة كمين “جنيقة” بمدينة السويس بالاعتداء على لاعب النادي المصري البورسعيدي أحمد ياسر أثناء عودة الفريق من السويس بعد مباراتهم مع تليفونات بني سويف، والتي أقيمت على ملعب عجرود، وانتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق.

*تعليق أبو إسماعيل على قرار حبسه 7 سنوات في جنسية والدته: باطل !

تقدم محامي الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل، بمذكر إلى محكمة النقض للطعن على حبسه 7 سنوات بحجة تزوير جنسية والدته.
ووصف أبو إسماعيل قرار الحكم الصادر ضده بكلمة واحدة ” باطل”، لبطلان التهمة من الأساس، مشيرا إلى أن والدته لا تحمل سوى الجنسية المصرية.

* نيابة النقض توصي بإلغاء حبس رئيس الوزراء “هشام قنديل”

*أكثر من 30 معتقل من أبناء “الشرقية” حصيلة يومين

قامت قوات أمن الانقلاب، مساء أمس الجمعة، بحملة مداهمات بالشرقية، منازل رفاضي الانقلاب، أسفرت عن اعتقال 9 من أبناء “منيا القمح”، وهم: وائل عبد الرحمن واصل، محمود حارون، معاذ طارق سليمان، محمد رشدي، عمر خالد رشدي، عبد المعطي أحمد رجب، وثلاثة آخرون لم نتبين أسماءهم. 
 
هذا وقد أسفر اعتداءات قوات أمن الانقلاب، على فعاليات محافظة الشرقية، أمس الجمعة، عن اعتقال 9 من “الحسينية”، و4 من “أبو كبير”، و 1 من “الزقازيق”، و 5 من “العاشر من رمضان”، و3 من “منيا القمح”، للتصل بذلك حصيلة يومين من الاعتقالات بالشرقية إلى 31 معتقل من رافضي الانقلاب.

*د. محمد بديع: الانقلاب فشل في إدارة البلاد وسيزول قريبا

قال الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان أثناء محاكمتة اليوم و13 اخرين فى القضية الملفقة المسماة بأحداث الاستقامة إن ما يحدث فى مصر الآن هو مهزلة لم يحدث لها مثيل على حد قوله.

وأضاف من داخل قفص محاكمته أن الانقلاب فشل فى ادارة شئون البلاد، قائلاً”الانقلاب سبة فى وجه مصر وسوف يزول قريباً هو وكل من قام عليه ودعموه.”

واستطرد المرشد العام للجماعة بقوله”السلطات الانقلابية حولت المجنى عليهم الى جناة، بينما يتركون السفاحين والجناة أحرار طلقاء فى الوقت الذى يتواجد فيه القادة والوزراء والثوار الشرفاء داخل سجون الإنقلاب.”

وكانت محكمة جنايات الجيزة الانقلابية المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة قد أجلت محاكمة المرشد العام لجماعة  الاخوان المسلمين الدكتور محمد بديع و13 اخرين  فى قضية  أحداث مسجد الاستقامة الى جلسة 19 يونيو الجارى.

كان المستشار الانقلابي ياسر

*7 مليون بائع متجول مهددين بالتشرد

يقدر عدد الباعة الجائلين بـ 7 مليون بائع ما بين بائع متجول فى الشوارع المصرية، والذين يتخذون من الأرصفة سبيلاً لأكل العيش، وسط مضايقات الأمن، والنظرة إليهم باعتبارهم مواطنين من الدرجة الثانية، والتعامل معهم باعتبارهم “بلطجية”.
وفي أعقاب تولي عبدالفتاح السيسي، رئاسة الجهورية كانت أولى قراراته إزالة الباعة الجائلين من الشوارع، فتحركت عدد من القيادات الأمنية، إلى ميدان الإسعاف وفيصل والهرم، وميدان الجيزة والبحوث، وعلى مداخل ميدان التحرير لإزالة التعديات على الطرق.
وكثفت قوات الشرطة من تواجدها بالميادين الرئيسة بالقاهرة من ميدان رمسيس وأمام دار القضاء العالي بمنطقة الإسعاف وأزالت أكشاك الباعة الجائلين ضمن الحملة التي تقودها وزارة الداخلية للقضاء على الإشغالات.
وقال محمد أجهم، نائب رئيس نقابة الباعة الجائلين، إن “الباعة لا يطلبون من الحكومة الحالية إلا توفير مكان مناسب يستطيعون من خلاله توفير لقمة عيش تكفل لهم ولأولادهم حياة كريمة”.
وأضاف، أن “ما قامت به وزارة الداخلية من الاعتداء على الباعة وإزالة متعلقاتهم لا يرضى أحدًا وكان من المفترض أن توفر لهم أماكن بديلة بدلاً من قطع أرزاقهم بحجة ضبط الأمن”.

*تاجيل محاكمة “بديع” و14 آخرين في أحداث الاستقامة

قررت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة ، تأجيل محاكمة 14 متهمًا، من قيادات جماعة الإخوان وأنصارهم، على رأسهم المرشد العام محمد بديع، في القضية المعروفة إعلاميا بـ” أحداث الاستقامة “، تنفيذا لطلب الدفاع لسماع باقي الشهود، إلى حلسة 19 يونيو/حزيران الجاري.
المتهمون يحاكمون في أحداث العنف التي جرت في 22 يوليو/تموز من العام الماضي، بعد فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، والتي راح ضحيتها مقتل 9 أشخاص، وإصابة 21 آخرين، بمحيط مسجد الاستقامة بالجيزة.
نسبت النيابة العامة للمتهمين، قتل 9 أشخاص والشروع في قتل 21 آخرين، الانضمام لجماعة أُسست على خلاف القانون تهدف لتكدير الأمن والسلم العام، الإضرار العمدي بالممتلكات العامة ومنها نقطة شرطة عسكرية، وحيازة أسلحة وذخيرة والتجمهر.

*تأجيل محاكمة عصام سلطان بالتعدي على حرس محكمة الجيزة لـ21 أكتوبر

قررت محكمة جنايات الجيزة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة تأجيل محاكمة عصام سلطان، نائب رئيس حزب الوسط، في قضية اتهامه بالتعدى بالضرب والقول على رجال الشرطة المكلفين بحراسة محكمة شمال الجيزة، إلى جلسة 21 أكتوبر المقبل، للاستماع إلى شهود النفى.

وكانت النيابة أسندت إلى سلطان تهم استخدام العنف وإهانة رجال الضبط المكلفين بحراسة المحكمة، والإخلال بنظام الجلسات والإتلاف العمد لبعض المنقولات الخاصة بالمحكمة.

*حجز قضية 23 متهمًا بقتل اللواء نبيل فراج في «أحداث كرداسة» للحكم في جلسة 18 يونيو الجاري

*جيش الانقلاب يضع رايات حمراء على حدود غزة

أفاد شهود عيان من المنطقة الحدودية بمدينة رفح، أن قوات جيش الانقلاب المصرية وضعت صباح اليوم السبت نحو 6 رايات حمراء، على الأبراج القريبة من الحدود الفاصلة مع قطاع غزة. 
وقال الشهود أن الرايات تم وضعها في المنطقة القريبة من بوابة صلاح الدين حتى ساحل البحر المتوسط، كما تلاحظ أيضاً تراجع للقوات المتمركزة على الحدود الشرقية لسيناء، نحو 2 كيلو متر بعمق مدينة رفح الحدودية، مع نشر قوات الجيش والآليات العسكرية الثقيلة بشكل كثيف في تلك المنطقة.
يأتي هذا عقب تزايد التهديدات الإسرائيلية ضد قطاع غزة بعد عملية خطف ثلاثة مستوطنين في مدينة الخليل المحتلة، وكان جيش الانقلاب قد كثف من اجراءاته المشددة مع قطاع غزة عقب انقلاب السيسي على الرئيس الشرعي للبلاد الدكتور محمد مرسي.

*تجديد حبس ثلاثة من قيادات السويس

قررت محكمة جنح المستأنفة بالسويس صباح اليوم السبت تجديد حبس 3 من قيادات وكوارد الإخوان أحدهم موظف بشركة بترول وآخر بمحطة كهرباء عتاقة على ذمة التحقيقات بتهمة التحريض على العنف.

*اليوم المحاكمة الهزلية للمرشد و13 آخرين في أحداث “مسجد الاستقامة”

تستأنف الدائرة الخامسة ، بمحكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار ناجي شحاتة، اليوم السبت ، محاكمة 14 معتقلا من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين، والجماعة الإسلامية، بتهم مزعومة ملفقة تتمثل في ارتكاب وقائع عنف وقتل المواطنين والتحريض عليها والتخريب، التي جرت في محيط مسجد الاستقامة بمحافظة الجيزة في أعقاب الانقلاب الدموي.
والمعتقل في القضية كل من: الدكتور محمد بديع، المرشد العام لجماعه الاخوان، والدكتور محمد البلتاجي والدكتور عصام العريان، وعاصم عبدالماجد عضو مجلس شورى تنظيم الجماعة الإسلامية، والداعيه الاسلامي صفوت حجازي وعزت جودة وأنور شلتوت والحسيني عنتر محروس وشهرته (يسري عنتر) وعصام رشوان ومحمد جمعة حسين حسن وعبدالرازق محمود عبدالرازق وعزب مصطفى مرسي ياقوت و والدكتور باسم عودة وزير التموين الشرعي ومحمد علي طلحة رضوان.
وزعمت نيابة الانقلاب في قرار الإحالة، أن المتهمين المذكورين تسببوا في مقتل 10 أشخاص وإصابة 20 آخرين جراء ارتكابهم للجرائم المنسوبة إليهم.
جاء بأمر الإحالة العبثي أن المعتقلين من الأول إلى الثامن، وفقًا لترتيبهم المذكور والوارد بأمر الإحالة دبروا تجمهرا مؤلفا من أكثر من شخص، الغرض منه ارتكاب جرائم القتل العمد، والتخريب، والإتلاف العمدي للممتلكات، والتأثير على رجال السلطة العامة في أدائهم لأعمالهم.

*اليوم.. استئناف محاكمة المخلوع ونجلية والعادلي ومساعديه في قضية القرن

تستكمل محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، اليوم السبت، برئاسة المستشار محمود كامل الرشيدي، سماع مرافعة دفاع اللواء إسماعيل الشاعر، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن القاهرة الأسبق، في قضية قتل المتظاهرين المتهم فيها الرئيس المخلوع حسني مبارك، ووزير داخليته حبيب العادلي.
ويحاكم «مبارك» و«العادلي» ومساعدوه الستة في قضية اتهامهم بالتحريض والاتفاق والمساعدة على قتل المتظاهرين السلميين إبان ثورة 25 يناير، وإشاعة الفوضى في البلاد، وإحداث فراغ أمني فيها.
كما يحاكم مبارك ونجلاه علاء وجمال ورجل الأعمال حسين سالم، بشأن جرائم تتعلق بالفساد المالي واستغلال النفوذ الرئاسي في التربح والإضرار بالمال العام، وتصدير الغاز المصري إلى إسرائيل بأسعار زهيدة تقل عن سعر بيعها عالميًا.

*القبض على عميد”الدعوة الإسلامية”الأسبق المحالة أوراقه للمفتى بـ”طريق قليوب”

تم القبض على عبد الله بركات عميد كلية الدعوة الإسلامية الأسبق والهارب من قضية قطع طريق قليوب بمدينة نصر، المحالة أوراقه فيها للمفتى، كما تم القبض على أبناؤه الثلاثة، تم اقتيادهم إلى القسم وتحرر اوأخطرت النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة قبله.
 
تم القبض على كل من عبد الله بركات عميد كلية الدعوة الإسلامية الأسبق ومقيم بدائرة قسم مدينة نصر أول والمحكوم عليه بالإعدام فى القضية رقم 7254/2014 جنايات قليوب “قطع طريق قليوب”، كما تم ضبط “أحمد.ع ” 31 سنة، وشقيقه ” محمود.ع ” 30 سنة، وشقيقهما “محمد.ع” 32 سنة، ، وذلك أثناء استقلالهم السيارة رقم ” د م ع 762 ملك الثالث

*الإفراج عن 4 من حرائر العريش

أفرجت سلطات الانقلاب في وقت متأخر من مساء أمس الجمعة، عن 4 سيدات كانت قد اختطفتهن من أمام مسجد خديجة النفار بمدينة العريش، أثناء محاصرة المسجد لمنع مسيرة مؤيدة للشرعية.

وقال مصدر خاص طلب عدم ذكر اسمه: إنه تم الافراج عن السيدات عقب إبلاغ الأجهزة الأمنية الانقلابية بتجهيز ثوار العريش لمسيرة حاشدة والدعوة للزحف من أجل تحرير السيدات المختطفات .

* مذيعة مصرية: لو أوباما شاف السيسي راكب العجلة هيتغاظ أوي أوي

للعلم فإن المشاركين ينتمون إلى فريق الحرس الخاص بالسيسي، وليس مجرد مجموعة من الشباب،
الحرس كان يرتدي ملابس رياضية فيما يشبه ثكنة عسكرية متحركة، محاطة بفيلق من سيارات الحراسة من كل الاتجاهات ومدعمة بحماية جوية بالطيارات, ولا يتعدى مجموع من شاركوا فى السباق عن بضع عشرات، كان يفصل بينه وبينهم قوات تأمينه.
السيسي عايز يقرطس الشعب ويفهمنا إنه نزل يشارك فى ماراثون دراجات مع الشباب.. والحقيقة إنه نزل مع مجموعة من حرسه.. أما سكان المنطقة التي مر بها.. فلم يسمح لهم بفتح الشبابيك.. ناهيك عن التكلفة المادي
والفيلم التالي يفضح ما حدث وأن هناك حراسات مشددة
أثارت مشاركة قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، في ماراثون الدراجات، الذي تم تنظيمه فجر أمس الجمعة، سخرية ناشطين مواقع التواصل الاجتماعي؛ مسلطين الضوء على سقطات قائد الانقلاب العسكري، التي كان يتغنى بها مؤيدو الانقلاب إبان عهد الرئيس محمد مرسي.
1- حرس السيسي:
حيث كشف المحلل السياسي دكتور ياسر نجم، عن حقيقة المشاركين فى مارثوان الدراجات، إذ أوضّح “نجم” أنّ المشاركين ينتمون إلى فريق الحرس الخاص بالسيسي، وليس مجرد مجموعة من الشباب، مشيرًا إلى التكلفة المادية لتجهيز الماراثون في الوقت الذي يطالب فيه السيسي، الشعب بالتقشف والتوفيرـ على حد تعبيره.
وأضاف “نجم” في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، قائلًا: “الحرس كان يرتدي ملابس رياضية فيما يشبه ثكنة عسكرية متحركة، محاطة بفيلق من سيارات الحراسة من كل الاتجاهات ومدعمة بحماية جوية بالطيارات، ولا يتعدى مجموع من شاركوا فى السباق عن بضع عشرات، كان يفصل بينه وبينهم قوات تأمينه”. وتابع المحلل السياسي: “السيسي عايز يقرطس الشعب ويفهمنا إنه نزل النهارده الصبح يشارك فى ماراثون دراجات مع الشباب.. والحقيقة إنه نزل مع مجموعة من حرسه.. أما سكان المنطقة التي مر بها.. فلم يسمح لهم بفتح الشبابيك.. ومش هانتكلم بقى في التكلفة المادية، للي بيقول لك: وفر 16 جنيه علشان ماسر”.
2- المركز الأول: 
فيما أثار حصول السيسي على المركز الأول في سباق الدرجات، واحتفاء الإعلام به، فضيحة جديدة، إذ أنه من المفترض تواجد شباب الكلية الحربية والشرطة، إضافة إلى الضباط والحرس الخاص، ورغم ذلك يحصل السيسي على المركز الأول.
وعلّق على ذلك أحد النشطاء ساخراً: “السيسي صاحب الستين سنة كسب سباق في شباب الكليات الحربية.. عبط إحنا يا عصام”.
ونشرت إحدى الصفحات الصفحات الساخرة، فيديو من أحد الأفلام يقوم فيه شخص على هيئة ديكتاتور بقتل كل من يحاول أن يسبقه.
شاهد الفيديو:
3- تعطيل المرور:
وتسببت دراجة السيسي في إغلاق الطريق، وتعطيل مصالح الآلاف من المصريين، الذين سخروا بطبيعة الحال من السيسي وعجلته التي تسببت في تعطيل مصالح المواطنين.
كما تسبب إغلاق الطريق إلى خسائر الدولة للملاين حيث أدى توقف هذا الطريق الحيوي إلي وقف نقل البضائع وتعطيل مصالح المصريين.
وكشف محمد مصطفى، الناشط والقيادي بحركة 6 إبريل، عن سبب إغلاق طريق المطار أمام إستاد الكلية الحربية، صباح اليوم الجمعة.
وفي تدوينة له على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، قال مصطفى: “رئيس الجمهورية عايز يركب عجلة ويعمل شو الساعة 5 الصبح، أنا والآلاف اللي متعطلين ذنبنا إيه”.
وأضاف، في تغريدة ثانية أثناء وقوفه أمام استاد الكلية الحربية: “أنا معايا الأولاد وبقالي ساعة محبوس في مساكن شيراتون قافلين كوبري المطار وطريق السندباد تخيلوا اكتشفت إيه في الأخر وشوفت بعنيه تشريفة كبيرة وفي الآخر السيسي راكب عجلة وعامل سباق”.
فيما قال محمد إبراهيم، أحد المواطنين العالقين على الطريق، أنه إذا كان يريد السيسي ركوب العجل فيركبها مثل أي مواطن ولكن لا يغلق الطريق، ويعطل ألاف المصريين الذين تعطلوا بسبب موكب سيادتك.
 
4- مسروقة:
:ولم يأت السيسي بجديد في ركوبه الدراجة، حيث إن هذه الفكرة نفذها من قبله، نائب محافظ الإسكندرية إبان حكم الرئيس مرسي، حسن البرنس، ولكن الجديد هذه المرة هو تداول الإعلام للمشهد، فقالوا حينها على البرنس، إنه يريد منصب، ويخدع عقول البسطاء، ساخرين من نائب المحافظ.
وعلى صعيدٍ آخر، تناولت صحافة القاهرة، صور “عجلة السيسي”؛ واصفين إياه بالرجل النشيط، الذي يحافظ على البيئة ويدعو للعمل.
 
 
5- خطأ حسابي:
سقط الرئيس قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي في كلمته، قبل ماراثون الدراجات، في خطأ حسابي، حينما قال إن ركوب الدراجة لمسافة 20 كيلو يوفر للمواطن 4 جنيهات، ويوفر للدولة 8 جنيهات أي بمجموع 16 جنيهًا بدلاً من 12 جنيه
شاهد الفيديو:
 
6- معصم السيسي:
:وقد أثارت قطعة القماش التي ارتداها السيسي حول معصمه سخرية نشطاء التواصل الاجتماعي، مقارنين إياها بنظيرتها التي ارتداها الفنان عادل إمام في أحد أفلامه.
هذا وقد فتح الآلاف من المصريين النيران علي السفاح القاتل  واستهزأ العديد منهم من موقف ركوب الدراجة والفيلم الهندي الذي مثله مع الساقطات والممثلات وسط جنوده وحراساته الخاصةقال أحد النشطاء
نفذ الثلاثي المرح ماراثون كالاتى :
١- لمدة عشرة دقائق فى الطريق المغلق ، وعشرة دقائق داخل سور الكلية ،
٢- قبل طلوع الشمس ،
٣- طريق المطار ،
٤- خارج الكتلة السكنية ،
٥- مع غلق الطريق تماماً ،
٦- ووجود العساكر على طول المسافة ،
٧- المشاركون كلهم جيش وشرطة ومخابرات
٨- لم يستطيعوا الإعلان عنه مسبقاً
السيسى يقوم بفعالياته الرئاسية خارج الحدود السكنية مع كامل الاحتياطات الأمنية !!!
بعض الثوار غاضبون من إقامة فعالياتهم الثورية خارج الحدود السكنية !!!
الماراثون الثورى حقيقى ، والماراثون الرئاسى مفتعل !!!
وقال آخر
اللهم لا تجعل لهم عجله منفوخة , و لا جادون مضبوط , و اجعل جنازيرهم مشحمه تبهدل أرجلهم و بنطلوناتهم , وأجعل جرسهم مجنزر , و كشافتهم خربانه , و عجلهم من غير رفارف
السيسى إستايل عرص_بعجله

متابعة متجددة . . الاثنين 2 يونيو . . أسبوع تقدموا ننتصر وانتفاضة السجون

امسحي دموعكمتابعة متجددة . . الاثنين 2 يونيو . . أسبوع تقدموا ننتصر وانتفاضة السجون

شبكة المرصد الإخبارية

*اندلاع حريق داخل قسم شرطة المناخ داخل احد غرف حجز المتهمين و ذلك اثناء محاولة هروب عدد من المتهمين بعد اشعال النيران في الاغطيه الخاصه بهم و تجمع عدد من الاهالي امام القسم ووصول قوات الجيش و الامن المركزي التي قامت بعمل كردون امني ووصول سيارات اسعاف لنقل المصابين .

*قوات الامن تعتدى بالغاز المسيل للموع على طلاب الازهر بالمدينة الجامعية فى القاهرة

*فيديو.. “مسرح العرائس” أحدث حلقات باكوس

أطلق الفنان الساخر محمد باكوس أحداث حلقاته الساخرة من انتخابات رئاسة الانقلاب العسكري بعنوان «مسرح العرائس»، والتي سخر فيها من المهازل الانقلابية بالانتخابات التي شهدت مقاطعة كبيرة جداً وإقبال ضعيف ورغم ذلك هلل إعلام الانقلاب بالإقبال التاريخي واكتساح قائد الانقلاب الدموي السيسي للكومبارس حمدين صباحي.

*العسكر يتدخل حتى في الرياضة واستبعاد حسن شحاتة من المنتخب

قال حسن شحاتة المدير الفني الأسبق لمنتخب مصر, إنه لم يستطع الوقوف أمام التيار, خاصةً وأنه طلب منه أن يترك مهمة تدريب المنتخب الوطني.
وأضاف خلال حوار مع أحمد موسي مقدم برنامج “علي مسئوليتي” المذاع علي فضائية “صدي البلد”, أن المشير محمد حسين طنطاوي, وزير الدفاع الأسبق ورئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة في تلك الفترة هو من طلب من سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة آنذاك هذا الأمر.
وتابع “شحاتة”: “المشير طنطاوي حبيبي وقال للكابتن سمير زاهر شوفلك صرفة في الجهاز” مؤكداً أن سبب هذا القرار سياسي، مستنكراً عدم النظر لتاريخه مع المنتخب وتحقيقه ثلاث بطولات متتالية لمصر.

*تأجيل “مهزلة التخابر” للرئيس مرسي إلى 16 يونيو

*وفاة والدة معتقل أمام سجن طرة دهستها سيارة

فى مشهد مأساوى لقيت والدة زيد عبد الغنى – أحد معتقلي الشرعية بسجون الانقلاب – مصرعها خلال تواجهها لزيارته ، حيث قامت سيارة مسرعة بدهسها امام سجن طره اثناء انتظارها للدخول لرؤية ابنها الذى اشتاقت اليه .

الجدير بالذكر أن زيد عبد الغني معتقل منذ 14 أغسطس أى يوم مجزرة فض رابعة

*بالفيديو :: راائعة جو تيوب الجديدة …. ناخب ما انتخبش حاجة

*قوات أمن الانقلاب ببورسعيد تختطف المهندس عادل عبد السلام من مقر عمله ببورسعيد

شنت ميليشيات الانقلاب العسكري حملة أمنية موسعة، في محافظة بورسعيد اليوم تتقدمها المدرعات وعربات الأمن المركزي والضباط الملثمون؛ وذلك للقبض على رافضي الانقلاب العسكري في مقار عملهم وأسفرت عن اعتقال المهندس عادل عبد السلام من محل عمله  بمحطة مياه بورسعيد التابعة لهيئة قناة السويس.

*برهامي: أرحب بمراقبة “الفيس”.. والأقباط على قوائمنا

أعرب ياسر برهامي في مداخلة مع برنامج “يحدث في مصر” على فضائية “إم بي سي مصر”، عن تأييده لمراقبة الداخلية لمواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و”تويتر”، قائلاً: “من حق الداخلية مراقبة مواقع التواصل الاجتماعي حماية للأمن القومي”.
 
وحول التمثيل في البرلمان، أضاف: “نأمل في تمثيل معقول في البرلمان”، مشيرًا إلى أنه لن يستطيع أي حزب سياسي أن يحصد الأغلبية في البرلمان القادم بسبب حالة الاستقطاب السياسي بما فيها حزب النور. وكشف أنه جار دراسة ضم الأقباط والمرأة لقوائم حزب “النور” في الانتخابات البرلمانية القادمة. 

*حيثيات حكم إعدام 37 المنيا: شياطين يرتدون عباءة الإسلام، وكتابهم المقدس هو “التلمود”

كشفت حيثيات الحكم المثير للجدل والذى أصدرته محكمة جنايات المنيا بإعدام 37 من أنصار الشرعية وثورة يناير والمؤبد على 492 آخرين أن هيئة المحكمة تحولت من قضاة يفترض فيهم الإنصاف والعدالة والاستناد إلى أدلة مادية ملموسة لإدانة المتهمين إلى الالتحاق بتنظيم “التكفير والهجرة”.

 
وجاءت حيثيات الحكم خالية تماما من أى دليل يمكن أن يدين المعتقلين الأبرياء وجاءت وثيقة الحيثيات تمثل فضيحة قانونية و إدانة كاملة لهيئة المحكمة التى تحول قضاتها إلى أعضاء شديدى التطرف فى تنظيم تكفيرى  لا يرى غيره إلا كافرا مرتدا وخارجيا من نسل الشياطين يجب بتره والقضاء عليه حتى لو لم يكن مدانا على الإطلاق.
 
وبررت المحكمة  فى حيثيات حكمها حكمها المثير للجدل بأن المدانين «شياطين يرتدون عباءة الإسلام، وكتابهم المقدس هو “التلمود”».
وقالت المحكمة في حيثيات حكمها الذي نشرته الأحد إن المتهمين «خرجوا من أعماق الجحيم يرتدون عباءة الإسلام، وهدفهم الاستيلاء على مقاليد الحكم في مصر، ونهب ثرواتها واستعباد أهلها، فقتلوا نائب المأمور، ومثلوا بجثته وهو صائم»، على حد زعمها.
 
ووصفت المحكمة المتهمين بأنهم «الشياطين أعداء الوطن، الذين استخدموا دور العبادة، في الترويج لأغراضهم، ووصايا كتابهم المقدس، التلمود».
يشار إلى أن محكمة جنايات المنيا، أثارت موجة انتقادات دولية في الأشهر الأخيرة بسبب حكمها بالإعدام على المئات من الأبرياء لمجرد رفضهم لانقلاب السيسى الدموى وانتصارهم لشرعية الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسى  وذلك في محاكمتين جماعيتين لم تدم جلسة الاستماع فيهما إلا دقائق.
 
وفي نهاية آذار/ مارس قضت المحكمة بإعدام 529 متهما، ولكن بعد شهر خفف القاضي العقوبة على 492 منهم إلى السجن المؤبد، وأبقى عقوبة الإعدام على 37 متهما.
وبعدها أصدر القاضي نفسه حكما جديدا في قضية ثانية، حكم فيها بإعدام 683 شخصا آخرين، بينهم المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين محمد بديع، فيما لا تزال هذه الأحكام تنتظر المصادقة عليها في 12 حزيران/ يونيو.

*جنايات طنطا الانقلابية تقضي بحبس 25 من رافضي الانقلاب 3 سنوات

قضت  محكمة جنايات طنطا الانقلابية في جلستها المنعقدة اليوم الاثنين الدائرة الرابعة برئاسة المستشار محمد عبد الحميد الخولي الانقلابي وعضوية كل من المستشار  هشام محمد مساهل والمستشار فؤاد عبد المغيث فواز في القضية رقم 17510 لسنة 2013 جنايات ثان طنطا  بالحبس 3 سنوات لكل  المعتقلين الشرفاء ومنهم أساتذة جامعة ومهندسين وأطباء وصيادلة ومحامين
يذكر أن قوات أمن الانقلاب قد قامت باعتقال الشرفاء عقب فض رابعة من بيوتهم ومن تظاهرات رافضة للانقلاب , ووجهت لهم تهم الانتماء لجماعة محظورة وتهم أخري تم تبرأتهم منها

والشرفاء هم كلا من
– أحمد عبد الحميد أحمد المزين ك حجازى – م المحلة مدرس ثانوى
2- أحمد محمد عبد العظيم يوسف السنطة ش الرى طالب دراسات اسلامية
3- إسلام أحمد عبد الله عمرو بندر كفر الزيات طالب بكلية الهندسة
4- إسماعيل عبد الحليم إسماعيل شواطه صا الحجر – بسيون بكالوريوس تجارة
5- أمجد عبد الفتاح رسلان قطور مقيم ( طنطا) صيدلى حر
6- أيمن محمد سيد أحمد القليوبي السباعية – المحلة صاحب مصنع حلويات
7- بدر الحسيني بدر حموده شنراق السنطة فلاح
8- حسن محمد أحمد أبو عمر – المحامى ش نسيم العجيزى – أول طنطا محامى حر
9- حسن محمد حسن شبكة الجمهورية – ثان المحلة صاحب محل منظفات
10- حسني عبد العزيز حسن شامه بقلوله ـ السنطه فلاح
11- خالد أحمد محمد درويش ك العزيزية – سمنود مفتش أوقاف سمنود
12- طه السيد فارس عطية شنرة البحرية ـ السنطة بكالوريوس تربية رياضة – مصاب
13- عادل السيد علي المزين المحلة – ك حجازى صاحب مكتب خدمات طبية
14- عصام السباعي فرحات هلال ك حجازى – م المحلة وكيل مدرسة حجازى اعدادية
15- مؤمن عبد الوهاب محمد بدوي ش احمد ماهر – أول طنطا صاحب محل أحذية
16- محمد إبراهيم العزب جاب الله كفر كلا الباب السنطة طالب كلية التربية طنطا
17- محمد إبراهيم عطية عبد الغني خباطه – قطور سائق
18- محمد إبراهيم محمد عطية بلشاى – ك الزيات مدرس لغة عربية
19- محمد أحمد محمد إبراهيم ميت السراج ـ طنطا نجار
20- محمد بسيوني عبد العزيز بدر خباطه – قطور فنى ميكانيكى شركة مساهمة البحيرة
21- محمد شعبان محمد القزاز نواج – مركز طنطا فران ( مصاب )
22- محمد عبد الرحمن عبد الرحيم إبراهيم الجمهورية – ثان المحلة وكيل مدرسة الجيل المسلم
23- محمد عبد ربه محى الدين كركور ك الزيات – ك الهواشم طالب بكلية الهندسة الفرقة الاولي
24- المرسي عبد السلام المرسي سالم كفر كلا الباب السنطة مدرس لغة عربية
25- ياسين محمد حسن بدر ش سعيد ثان – طنطا مدرس لغة عربية

*استنفار أمني خوفاً من إغتيال «السيسي» أثناء حلف اليمين بالدستورية

 تسود حالة من الاستنفار والهلع الامني داخل القوات المسلحة ووزارة الداخلية والمخابرات، وذلك خوفا من حدوث عملية اغتيال للسيسي أثناء قيامه بحلف اليمين الدستورى، وحسب ماحصلنا عليه  من تفاصيل تأمين السيسي، فقد تم اخفاء يوم حلف اليمين، ووضع 3 ايام احتياطيا للتمويه، ومن المقرر حلف اليمين خلال ايام 10 او 11 او 12 يونيو الجارى على اقصي تقدير.

وقد أنهت الاجهزة الامنية استعدادتها الاخيرة لتأمين محيط المحكمة الدستورية العليا أثناء حلف الرئيس الجديد لليمين الدستورى، وحصلت الاجهزة الامنية على نسخة من اسماء المقرر حضورهم لجلسة حلف اليمين بالاضافة الى ترتيب مقاعد الحضور لترتيب الخطة الامنية بناءً عليها، من المقرر ان يحضر عدد من امراء الدول الخليجية وخاصة السعودية والامارات والكويت، بالاضافة الى الرئيس الروسى بوتين، ومن المقرر ايضا حضور  عدلى منصور هذا الحدث وبمجرد حلف السيسى لليمين تتنزع من الاول الصفة وتذهب الى الثانى، وربما يشارك منصور الجمعية العمومية للمحكمة الدستورية حلف اليمين او يجلس بين مقاعد الحضور.
واحتوت الخطة الامنية على تامين محيط المحكمة الدستورية بقسم المفرقعات بوزارة الداخلية واعداد من الكلاب البوليسية لعمل مسح شامل للمنطقة تفاديا لوجود اية متفجيرات بالمنطقة، كما يتم نشر قوات الامن والكمائن الثابتة بداية من عبد المنعم رياض بالتحرير وعلى طول كورنيش النيل مرورا بالمحكمة الدستورية العليا وبعدها بعدة كيلو مترات، بالاضافة الى وجود كمائن متحركة لضبط العناصر المشتبه فيها بالقرب من المحكمة، وعدم السماح بالتواجد امام المحكمة للمتظاهرين والمحتفلين اثناء اداء اليمين، وعدم السماح بالدخول الا لحاملى الدعوات الرسمية والضيوف الاجانب بالاضافة الى كاميرات الفضائيات.
وشددت الخطة الامنية على ضرورة تامين الرئيس الجديد الذي من المقرر ان يصل بطائرة تهبط به بالقرب من المحكمة الدستورية فى مهبط مخصص للطائرات ويتحرك بعد ذلك نحو القاعة التى يجتمع فيها اعضاء الجمعية العمومية للمحكمة الدستورية لاداء اليمين خاصة فى ظل عدم وجود مجلس نواب منتخب، ويرافق الرئيس الجديد بالاضافة الى قوات الامن والمجموعات القتالية الحرس الجمهورى الذى يتولى فور اعلان النتيجة حراسة الرئيس الجديد.
ويشارك فى عمليات تامين مراسم حلف اليمين عدة قطاعات بوزارة الداخلية ابرزها جهاز الامن الوطنى والعام والمركزى والمباحث والمرور وقسم المفرقعات، مع وجود قرابة 3 الاف شرطى وفرد امن ، ويتم عمل تحويلات مرورية للسير بعيدا عن المحكمة الدستورية التى ستشهد اجراءات امنية غير مسبوقة.
فإذا كان ذلك كذلك فكيف يستطيع أن يحكم بلدا بحجم مصر وهو لا يستطيع حتى الظهور والخروج على الناس منذ أن كان زير للدفاع ثم انقلب على رئيسه وخان الامانة وها هو ذا يدفع ثمن الخيانة باهظا.

*إهداء لحزب الزور : دخول وفد شيعي لمصر لزيارة عتباتهم المقدسة المزعومة

أكدت مصادر مسئولة بمطار القاهرة – اليوم الاثنين – أنه تم السماح بدخول 88 شيعيًا هنديًا قدموا عن طريق الأردن لزيارة أماكن مقدسة بالنسبة للشيعة في مصر 
وقالت المصادر إن الهنود وصلوا على مجموعتين، الأولى 45 راكبًا، على رحلة الخطوط الأردنية رقم 505، والثانية 43 راكبًا على رحلة الأردنية رقم 507 وتم تجميعهما في موكب سياحي واحد .
 وبحسب “بوابة الأهرام”، فإن الفوج توجه إلى أحد فنادق منطقة الحسين لزيارة العتبات المقدسة لدى الشيعة وهى مساجد الحسين والسيدة زينب والسيدة نفيسة وبعض المساجد والمقامات الأخرى مثل مقام “زين العابدين” و”أم كلثوم بنت القاسم” بمناطق الشافعي والسيدة عائشة والسيدة نفيسة .

هذا الخبر هدية لحزب الزور الذي انتفض إبان عهد  فخامة الرئيس مرسي  معترضا علي دخول بعض الإيرانيين في وفد سياسي  , في حين بلع بيادة العسكر في فمه متجاهلا الخلاف العقائدي , والممارسات الخرافية التي يمارسها الشيعة تحت عينه وبصره ولم ينطق جبان منهم أو يعترض 

*تجديد حبس 5 قيادات إخوانية 15 يوما بتهمة التحريض على العنف بالسويس

قررت محكمة جنح المستأنفة بالسويس، صباح اليوم الاثنين، تجديد حبس 5 من قيادات وكوارد الاخوان من بينهم محامى وموظف بمديرية خدمية بالمحافظة 15 يوما على ذمة التحقيقات، بتهمة التحريض على العنف.

*عمال ونقابيون يواصلون الاعتصام بمقر شركة سينكو بـالسويس

لليوم الثاني رفضت إدارة شركة السويس للنترات (سينكو) إرسال أتوبيسات لنقل عمال الوردية الصباحية بالشركة، فيما واصل أعضاء اللجنة النقابية بالشركة الاعتصام أمام مقر الشركة بمنطقة عتاقة بالسويس، احتجاجا علي صدور قرار من إدارة الشركة بفصل جميع قيادات اللجنة النقابية بالشركة.

وقال محمد زكريا الجمال، رئيس اللجنة النقابية للعاملين بشركة السويس للنترات، إنه لليوم الثاني رفضت إدارة الشركة إرسال أتوبيسات للعمال بالشركة وأصرت أيضاء علي منع القيادات النقابية بالشركة من دخول مقر الشركة، مؤكدا استمرار اعتصامهم أمام مقر الشركة بمنطقة عتاقة بالسويس.

وأضاف زكريا أن وفودا من اللجان النقابية لشركات بالعين السخنة وصلت إلى مقر الاعتصام أمام مقر شركة السويس للنترات من أجل التضامن مع اللجنة النقابية بالشركة وأعضائها التي أصدرت شركة السويس للنترات قرارا بفصل جميع أعضاء اللجنة النقابية بها في وقت واحد.
وكان العاملون بالشركة قاموا بتحرير محاضر بقسم شرطة عتاقة بالسويس بعد رفض إدارة الشركة إرسال أتوبيسات الشركة لنقل العمال إلى مقر العمل

*”لوموند”: أوروبا “فقدت شرفها” بمراقبة انتخابات مصر

ذكرت صحيفة “لوموند” الفرنسية أن عزوف المصريين الكثيف عن التصويت يجعل شرعية الرئيس الجديد عبد الفتاح السيسي “مريبة ومشكوكا فيها”.

وانتقدت الصحيفة في تقرير لها في 2 يونيو موقف البلدان الأوروبية من الأوضاع في مصر، موضحة أن “الاتحاد الأوروبي فقد شرفه حينما أرسل مراقبين محابين بقدر ما هم جاهلين بالحقائق المصرية”.

وكانت مصادر قضائية مصرية أعلنت أن المرشح الرئاسي عبد الفتاح السيسي حصل على 93.3% من الأصوات بانتخابات الرئاسة, مع اقتراب عملية فرز الأصوات من نهايتها، في حين حصل صباحي على 3.0%، وبلغت نسبة الأصوات التي أعلن بطلانها 3.7%.

ومن جهتها, قالت قناة النيل للأخبار الرسمية إن السيسي حصل على 21 مليون و80 ألفا و901 صوت بنسبة بلغت (96.2%)، بينما حصل منافسه صباحي على 824 ألفا و45 صوتا بنسبة (3.8%). واستقيت تلك الأرقام من فرز 312 لجنة عامة من أصل 352 لجنة عبر البلاد بنسبة 88.6% من عدد اللجان. وبدورها, قالت لجنة انتخابات الرئاسة المصرية إن نتائج الانتخابات ستعلن يوم الثالث أو الرابع من يونيو المقبل, فيما قال عضو الأمانة العامة للجنة المستشار طارق بشر إن نسبة إقبال الناخبين تجاوزت 48%.

لكن المرصد العربي للحقوق والحريات قال في تقرير له إن نسبة التصويت مع نهاية الاقتراع بلغت نحو 12% من إجمالي عدد الناخبين، مع رصد مزيد من الانتهاكات التي شابت سير الانتخابات, واستمرار أعمال الدعاية الانتخابية من أنصار السيسي, في مخالفة لقرارات لجنة الانتخابات فيما يتعلق بالصمت الانتخابي.

وأغلقت صناديق الاقتراع في 28 مايو بعد ثلاثة أيام من التصويت، ورغم ضعف الإقبال على الانتخابات, حسب كثيرين, أعلنت لجنة الانتخابات نسبا أولية تشير إلى ارتفاع أعداد المشاركين. وكان الإقبال الضعيف على الاقتراع في اليومين الأول والثاني, دفع لجنة الانتخابات إلى تمديده ليوم ثالث، وهو ما لقي انتقادات واسعة.

وبدوره, اعترض الحقوقي القبطي نجيب جبرائيل, الذي يرأس الاتحاد المصري لحقوق الإنسان, على تغطية التليفزيون المصري لمستوى الإقبال على لجان التصويت في ثالث أيام الانتخابات الرئاسية, وقال جبرائيل أثناء استضافته في التليفزيون الرسمي إنه لا يجوز خداع الناس, بينما الصور لا تظهر إقبالا من أي نوع.

ومن جهته, أصدر “تحالف دعم الشرعية” بيانا شكر فيه الشعب المصري على ما وصفها بالمقاطعة منقطعة النظير للانتخابات. واعتبر التحالف أن أصحاب خارطة الطريق هُزموا فيما سماها “معركة اللجان الخاوية”، وأضاف أن ضعف الإقبال على التصويت يمثل رفضا واضحا من المصريين لمجمل الأوضاع بعد “الانقلاب العسكري”، على حد وصف البيان.

وأشار التحالف إلى أن نسبة المشاركة في الانتخابات لم تتجاوز 10%، مما يعني أن خارطة الطريق -التي قدمها “الجيش عقب الانقلاب”- سقطت بإجماع شعبي منقطع النظير، مطالبا الشعب بأن يكون على أهبة الاستعداد لما هو قادم.

وطالب التحالف قادة “الانقلاب العسكري” بالاعتراف بما سماه انتصار إرادة الشعب على صناديق الذخيرة والاعتراف بالرئيس المعزول محمد مرسي رئيسا للجمهورية، حسب وصف البيان. وكانت مؤسسات الدولة في مصر بذلت محاولات حثيثة لرفع نسب المشاركة في الانتخابات عبر ترغيب الناخبين في التوجه إلى لجان الاقتراع تارة، وترهيبهم من غرامات مالية تارة أخرى. كما كثفت وسائل الإعلام المصرية في برامجها الحملات الهجومية ضد من قاطعوا الانتخابات أو لم يذهبوا للإدلاء بأصواتهم فيها.

وشهدت بعض البرامج سجالات مع مشاهدين رفضوا ما سموه استجداء الناخبين والهجوم على مقاطعي الانتخابات, كما طالب إعلاميون بتفعيل الغرامة ضد كل من لم يشارك في الانتخابات. وكانت حملة صباحي أكدت أن مندوبيها تعرضوا لتهديدات وصلت إلى قيام جهاز الأمن الوطني باستدعائهم لإجبارهم على الحضور في بعض اللجان الفرعية, رغم قرار الحملة سحب كافة مندوبيها.

وإلى جانب انتقادات حملة صباحي لتمديد الانتخابات وما شابها من “تزوير”، استنكرت بعثة مراقبة “الديمقراطية الدولية” التمديد، وقالت :”إنه يثير الشكوك حول استقلال لجنة الانتخابات وحياد الحكومة ونزاهة عملية الانتخابات في مصر”.

ومن جانبها، ذكرت منظمة “هيومان رايتس ووتش” الدولية لحقوق الإنسان, ومقرها نيويورك, أن الانتخابات جاءت وسط حالة من “القمع السياسي”، وأن “استكمال المرحلة الثانية من خارطة الطريق -التي قدمها الجيش عقب الإطاحة بمرسي- فشل في إعطاء أي دلالات على توطيد الديمقراطية”. وبدورها, اعتبرت حركة “6 إبريل” قرار التمديد مجرد “حلقة جديدة من حلقات العملية الانتخابية غير الديمقراطية”.

*عفيفي يفجر مفاجأة عن مراقبة “الفيس بوك”

فجّر عقيد أمن الدولة السابق عمر عفيفي مفاجأة عن الإجراءات التي أعلنت عنها وزارة الداخلية بفرض الرقابة اللازمة على مواقع شبكة المعلومات الدولية، ومواقع التواصل الاجتماعي، لضمان عدم استخدامها فيما وصفتها بالأغراض الإرهابية .

وقال عفيفي : “علي مسئوليتي الشخصية ـ الداخلية والمخابرات العامة والحربية مجتمعين لا يستطيعون مراقبة “فيس بوك” أو “تويتر” أو التليفونات وكل ما يعلنوه “تهجيص”، للتخويف والحرب النفسية” .

وأصاف عفيفي عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” : “ما تعلنه وزارة الداخلية هو لمجرد التخويف فقط، وللعلم لا تملك وزارة الداخلية ولا المخابرات العامة ولا المخابرات الحربية مجتمعين القدرات الفنية ولا القدرات المالية ولا القدرات البشرية علي مراقبة نصف مليون حساب الكتروني أو نصف مليون تليفون ارضي أو محمول” .

وتابع : “المعروف علميا انه من الممكن وضع بعض الأرقام الأرضية تحت المراقبة عن طريق السنترال الرئيسي وهو أمر سهل ويتم بتوصيل الخط المراد مراقبته بجهاز تسجيل يعمل أتوماتيكيا بمجرد استخدام الخط للحرارة وهو جهاز تسجيل متوفر في محلات العتبة وشارع عبد العزيز ـ كذلك تستطيع شركات المحمول وضع بعض الأرقام تحت المراقبة عن طريق الشركة نفسها”.

واستكمل : “الحقيقة الثابتة أن وزارة الداخلية لا تملك سوي ٣ أجهزة للمراقبة الأول في جهاز امن الدولة بمدينة نصر والثاني بشارع احمد حشمت بالزمالك والثالث في مبني لاظوغلي والثلاث أجهزة مجتمعين لا يستطيعوا مراقبة ٢٠ ألف خط، لكن الصعوبة التي تشبه الاستحالة هو قدرة وزارة الداخلية والمخابرات علي تفريغ الشرائط والاستماع لها وتحليلها لان كل ٣ تليفونات تحتاج لشخص يستمع للتسجيلات يوميا وهو أمر مستحيل”، مؤكدًا أن ما أعلنه مدير العلاقات العامة بوضع كلمة معينة لبدء التسجيل فهو تخريف ما بعده تخريف من قبيل الحرب النفسية .

وأضاف عقيد أمن الدولة السابق : “يبدو أن أغبياء الداخلية لم يتعلموا الدرس من ٢٥ يناير وما يفعلونه بغباوتهم سيضرهم أكثر مما ينفعهم ويزيد الثوار شراسة ويمحو كلمة سلمية من سجلات الثوار، فهل لدي الداخلية أماكن فاضية في السجون ل ٣٠ مليون شاب ؟؟، هل لدي الداخلية والسيسي مكان في السجون ل ٣٠ مليون فقير مستبيع ؟؟، الثورة مستمرة وستستمر وما يحدث من غباء الداخلية يساعد في تشريس الشعب والثوار وهو أمر خطير لكنهم لا يفهمون ولم يتعلمون، ويبدو أن بداية السيسي سوده طين علي دماغة ودماغ من يدافع عنه” .

وأنهى عفيفي بيانه قائلًا “انتظروا الفيديو القادم قريبا جدا وسنشرح فيه كيفية تفادي عمليات المراقبة وهي حكاية بسيطة جدا لا تحتاج أي شيء سوي شوية تهريج مع أجهزة الداخلية وتدويخهم السبع دوخات”

*الضال علي جمعة : يجوز للمرأة الغناء أمام الرجل

أفتى على جمعة، مفتى الجمهورية السابق، بغناء المرأة الأجنبية أمام الرجل، مشيرًا إلى أن غناء المرأة أمام النساء لا يوجد فيه حرج، أما بالنسبة لغنائها أمام الراجل فيجوز ولكن بشروط أولها ألا يكون غناؤها كلامًا جارحًا وأن يبتعد صوتها عن لهجة الإغراء، إضافة إلى اختيار كلمات طيبة، لاسيما تلك التي من شأنها الترغيب في الدين.

ونفى جمعة فى لقاء ببرنامج “والله أعلم” على فضائية “سى بى سى”، اليوم الاثنين، ورود حديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم يحتوى على كلمات تتضمن “أن صوت المرأة عورة”.

وأوضح أن تلك الجملة واردة من أحد الفقهاء الذى رأى إن جسم المرأة كله عورة بما فيه صوتها، وذلك بناء على شدة غيرتهم على النساء، على حد قوله.

متابعة متجددة . . الأحد 25 مايو . . أسبوع قاطع رئاسة الدم

قاطع سيسي حمدينمتابعة متجددة . . الأحد 25 مايو . . أسبوع قاطع رئاسة الدم

شبكة المرصد الإخبارية

*استغاثة معتقلي سجن العريش المركزي من مرض خطير

وجه معتقلو شمال سيناء بالسجن المركزي، في مدينة العريش بشمال سيناء، مساء اليوم الأحد، رسالة استغاثة عاجلة، بعد تعرض 10 منهم للاصابة بمرض وصفوه بالخطير، نظراً لانتقاله بسرعة كبيره بين المعتقلين، وهم الآن في حالة قلق وخوف شديد من انتقال العدوى لباقي المعتقلين. 
 
وجاء نص رسالة المعتقلين : “نداء واستغاثة عاجلة إلى كل أحرار العالم، نتعرض نحن معتقلي شمال سيناء بسجن العريش المركزي للموت البطئ بعد اصابة العديد منا بأعراض مرض غريب لا نعرف عنه شئ وهو معدي وظهرت أعراضه على كثير من المعتقلين وأعراض المرض تبدأ بارتفاع في درجة الحرارة وانتفاخ على هيئة تورم في الوجه مع استمرار المريض بالتقئ وقد وصل عدد الحالات من صلاة العصر حتى صلاة المغرب لـ10 حالات والعدد قابل للزيادة واطباء السجن في حالة ذهول مما يحدث ومن هذا المرض الغريب ، نرجوكم تحركوا من أجل نجدتنا”

*سرقة «أوراق لجنة» بأسيوط.. والعليا: طبعنا نسخ بديلة

قال المستشار الدكتور عبد العزيز سالمان، أمين عام لجنة الانتخابات الرئاسية، إن الأوراق الخاصة بالعملية الانتخابية باللجنة الفرعية رقم 49 بمركز أسيوط، تم اختطافها من يد رئيسة اللجنة أثناء سيرها.
وأضاف، في تصريحات صحفية، أن الأجهزة الأمنية اتخذت الإجراءات القانونية، مع  إخطار لجنة الانتخابات الرئاسية، التي أمرت بدورها بطبع أوراق جديدة، بأرقام مسلسلة مغايرة، وإرسالها إلى اللجنة المذكورة.
وأوضح سالمان أن قوات الأمن ألقت القبض على المتهم، مع إجراء التحقيق معه، والبحث عن الأوراق الانتخابية.

*الجيش الثالث يغلق الطرق المؤدية للجان الانتخابية بالسويس

قامت قوات الجيش الثالث صباح اليوم الأحد، بغلق كافة الطرق المؤدية إلى المقرات الانتخابية بجميع أحياء المحافظة، ووضع حواجز حديدية، ضمن خطة التأمين للجان الانتخاب قبل بدء عملية التصويت غدا، كما تم عمل لجان لتفتيش الدرجات البخارية والسيارات.
ووصل عدد كبير من ضباط وأفراد الشرطة العسكرية التابعة للجيش الثالث الميدانى والتجمع بجوار ديوان عام المحافظة، من أجل الانتشار ظهر اليوم أمام المنشآة الحيوية وتأمين المناطق المهمة بالمحافظة، وذلك ضمن خطة تأمين محافظة السويس خلال الانتخابات الرئاسية.

قال مصدر أمنى ان هناك تنسيقا كاملا بين أمن السويس والجيش الثالث على شكل انتشار القوات والتأمين المشترك، والذى سيشمل المنشأة الشرطية والميادين العامة والرئيسية بجميع أحياء المحافظة.
يذكر أن القوة التصويتية بمحافظة السويس تبلغ 402 ألف و945 ناخبا، موزعة على جميع أحياء المحافظة “173 ألفا و462 ناخبا بحى الأربعين – 57997 ناخبا بحى الجناين – 56879 ناخبا بحى السويس – 11406 ناخبا بحى عتاقة – 103 آلاف و 201 ناخب بحى فيصل”، وتبلغ عدد مراكز الاقتراع بالمحافظة 68 مركزا بداخله 92 لجنة فرعية.

*«الداخلية» تؤمن «الرئاسية» بنصف مليون ضابط ومجند

أكد اللواء عبد الفتاح عثمان مساعد وزير الداخلية للإعلام والعلاقات العامة،إن وزارة الداخلية وضعت خطة غير مسبوقة لتأمين كافة اللجان التي ستجري بها العملية الانتخابية غداً.                                        
وأشار إلى أن الأعداد التي ستشارك في تامين الانتخابات من قبل الداخلية ربما تزيد عن نصف مليون فرد، من ضباط وجنود.
وأضاف«عثمان»، خلال مداخلة حواره بــ«الفيديو كونفرانس»،ببرنامج«الحياة اليوم»،المذاع علي فضائية الحياة،انه تم تخصيص حرما أمن لكافة اللجان الانتخابية علي مستوي الجمهورية،إلي جانب وجود قوات أمن خاصة علي أسطح جميع المقار الانتخابية وستكون مزودة بأسلحة كثيفة النيران .
وشدد«مساعد وزير الداخلية»،علي انه سيتم فحص كافة المتعلقات المتواجدة مع الناخبين قبل وصولهم الي اللجان الانتخابية

*تجديد حبس “حرائر الإسكندرية” 15 يوماً

جددت نيابة شرق الإسكندرية الكلية اليوم حبس 3 من حرائر الإسكندرية المعتقلات منذ 5 أشهر 15 يوماً على ذمة التحقيقات.

كانت النيابة قد قررت حبس كل من الطالبة فاطمة نصار والطالبة هبة الله سامى والسيدة رفاعى ،مع إصرار رئيس نيابة شرق الإسكندرية أحمد طلبة على التجديد لهن ،بدون حضور المحامين مما يعد مخالفة قانونية صارخة .

يذكر أن قوات الإنقلاب كانت قد ألقت القبض على حرائر الإسكندرية خلال إحدى فعاليات دعم الشرعية ورفض الإنقلاب بسيدى بشر منذ 3 أشهر. ولفقت لهن النيابة عدة تهم منها “القتل وحيازة منشورات وإثارة الفوضى ونشر كراهية الشرطة والجيش بين الناس” .من جانبها قالت نور الهدى شقيقة فاطمة نصار ، أن شقيقتها مظلومة ، لأنها لم تقتل ولم تقم بشئ سيى،وأضافت ان مايروجه الإعلام عن قتل شقيقتى للسيدة المسنه “أكبر شهيده فى مصر” باطل ولاصحة له لأن الداخلية قتلتها ولفقت التهمة لشقيقتى هى والسيدة رفاعى .

*إهدار أكثر من مليار جنيه بانتخابات باطلة جريمة إضرار عمدي بالمال العام

بعد نجاح مقاطعة انتخابات رئاسة الدم بالخارج والتي شارك فيها نسبة قليلة جدا بلغت بعد كل التجاوزات 4% أي 318 ألفًا من إجمالي 8 ملايين مصري، توقع خبراء ومختصون لـ”الحرية والعدالة” اتساع الدوائر والشرائح المقاطعة لانتخابات رئاسة الدم بالداخل، بحيث ستزيد نسبة المقاطعين فيها عن تلك النسبة المقاطعة لاستفتاء الانقلاب، بعد تكشف حقائق الانقلاب وقائده وانقلابهم على إرادة الشعب المتمثلة بخمسة استحقاقات انتخابية وارتكابه جرائم السطو المسلح على السلطة بقوة الدبابة وشريعة الغاب وخطف الرئيس وتعطيل الدستور وتصاعد معاناة الشعب والاحتقانات العمالية والنقابية وتدهور جميع الأحوال المعيشية بسببه.
وأكد بعضهم أن نسبة المشاركة ستتراوح بين 5 إلى 6% وأن نسبة المقاطعين من شريحة الشباب والعمال ستزيد عن ذي قبل. وحذروا من توريط الانقلاب للقضاء في عملية باطلة تستهدف شرعنة عملية اغتصاب السلطة، وتهدر أموال المصريين بأكثر من مليار جنيه على إجراء باطل متحصل من حزمة جرائم وسرقة إرادة الناخبين.

*132 أسرة تضرب عن الطعام تضامنا مع المعتقلين

أعلنت اليوم 132 أسرة تضم 1143فردا من اهالى المعتقلين بسجون مصر بسبب مناهضتهم للانقلاب العسكرى الدموى الاضراب عن الطعام تضامنا مع الموجة الثانية من انتفاضة السجون التي تبدأ 30 مايو الجارى .وقالت مصادر بلجنة الدفاع عن المعتقلين أن هذه الموجة تستمر أسبوعا كاملا. وأعلن ائتلاف المراكز الحقوقية الداعم لانتفاضة السجون والمكون من عدد من المراكز الحقوقية المحلية والدولية تشكيل لجنة حقوقية طبية توزع على المحافظات لمتابعة الحالة الصحية للمضربين عن الطعام.

*فتوى أزهرية: المشاركة في انتخابات “رئاسة الدم” حرام شرعا

أفتى الشيخ “هاشم إسلام علي إسلام” -عضو لجنة الفتوى الشرعي بالأزهر الشريف- بسقوط وبطلان وحرمة الانتخابات الرئاسية الانقلابية المصرية، وكل محاولات شرعنة الانقلاب فاقدة للشرعية والأهلية والولاية باطلة شرعاً وعرفاً وقانوناً وكل ما يترتب عليه من آثار فاسد ولاغي وباطل ومنعدم، وما بني على باطل فهو باطل.

وقال الشيخ هاشم فى دراسة بحثية: “فرض عين على الشعب المصري مقاطعة هذه الانتخابات الرئاسية الانقلابية المصرية الباطلة المحرمة المنكرة فاقدة الشرعية والأهلية والولاية وحرمة وإثم المشاركة فيها بأي وسيلة من الوسائل لأضرارها الجسيمة، ولأنها منكر أكبر عظيم وحرام قطعي وفساد وإفساد كبير وفتنة للأمة واغتصاب وتهديد لشرعيتها وإرادتها وشرعنة للباطل الأنقلابي بجميع جرائمه ومعاونة للأنقلاب في حربة الشرسة على الله ورسوله والإسلام والمسلمين”.

وأضاف: “ليس الأمر كما يتوهم البعض أن هناك سباق رئاسي بين عسكري وكومبارس فحسب ولكن الحقيقة أن كلا المرشحين من زعماء الأنقلاب ومؤسسيه أحدهما عسكري باشر الجرائم واغتصاب الشرعية بنفسه والآخر كومبارس لكنه زعيم في جبهة الإنقاذ المتآمرة والمشاركة والمؤسسة والداعمة لهذا الانقلاب وعليه فإن كلا المرشحين الانقلابيين العسكري والكومبارس في الانقلاب واغتصاب الشرعية والجرائم العنصرية المختلفة والتآمر والخيانة، سواء وهما: فاقدي الشرعية والأهلية والولاية”.

وأشار الشيخ هاشم إلى أن “الانقلاب العسكرى العلماني الصهيو صليبي، والذى جاء بثورة مضادة فى 30 يونبو إلى 3 يوليو فاقد الشرعية والأهلية والولاية باطل شرعاً وعرفاً وقانوناً وكل ما يترتب عليه من آثار فاسد ولاغي ومنعدم وباطل وما بني على باطل فهو باطل”.

وأضاف “فقد جاء هذا الانقلاب برئيس انقلابي مؤقت باطل وحكومات انقلابية باطلة، ولجنة دستور باطلة صنعت دستورا مزورا باطلا ورئيسا انقلابيا باطلا أتى بمسرحية انقلابية انتخابية هزلية باطلة، والاعتراف بهذا النظام الانقلابي العسكرى الباطل داخلياً أو خارجياً هو بمثابة إعلان حرب على الشعب المصري وهويته العربية الإسلامية، ومشاركة عدوانية في شرعنة الانقلاب العسكري وشرعنة ومشاركة لجرائم الحرب العنصرية الانقلابية ضد الشعب المصري، وهو باطل باطل باطل باطل، وكل ما يترتب عليه من آثار باطل ومنعدم، وما بني على باطل فهو باطل، وفرض عين على الشعب المصري إسقاط هذا الانقلاب الباطل فاقد الشرعية والأهلية والولاية الغاصب المغتصب بكل الوسائل المشروعة المتاحة واستعادة شرعيته المغتصبة وإرادته وحريته المشروعة”.

كما أفتى الشخ هاشم بسقوط وبطلان محاكمة الرئيس الشرعي “أ.د محمد مرسي”؛ لأنه لا يزال الرئيس الشرعي المبايع بعقد الصناديق الاتخابية الحرة من شعب مصر بكامل حريته وإرادته والشرعية والحق معه وفي جانبه، ويجب شرعاً على شعب مصر أن يهب لتخليص رئيسه الشرعي من الاختطاف؛ لأنه لا يزال الرئيس الشرعي قبل وبعد هذا الانقلاب الباطل بكل مسرحيات شرعنته بديكور المسرحيات الهزلية الانتخابية الانقلابية الباطلة فاقدة الشرعية والأهلية والولاية وكل ما يترتب عليها من آثار باطل ومنعدم، وما بني على باطل فهو باطل وتمكين هذا الرئيس الشرعي من ممارسة مهامه رئيساً لمصر؛ لأن له فى أعناقنا بيعة شرعية وعرفية وقانونية يجب الوفاء بها.

وشدد هاشم على أن “الانقلابيون هم الخوارج”، ويجب شرعاً معرفة أن الانقلابيين هم الخوارج الذين خرجوا على الشرعية والرئيس الشرعي وشعب مصر بقوة سلاح العسكر بغاة محاربين مغتصبين مرتكبين لجرائم حرب عنصرية ضد الشعب والإنسانية يندى لها الجبين ويجب على الشعب محاكمتهم بالخيانة العظمى وعلى جرائمهم المنكرة.

*أحد رجال بلير زار مصر ونصح السيسي

قالت صحيفة “ميل أون صاندي” إن رئيس الوزرء البريطاني السابق توني بلير ومدير مكتب اتصالاته أليستر كامبل واجها نقدا وجدلا جديدا حول الانتخابات التي يتوقع أن يكتسحها وزير الدفاع المصري السابق عبد الفتاح السيسي الذي قاد انقلابا العام الماضي.
 
فقد أكد كامبل الذي أجبر على الاستقالة من منصبه عام 2003 حول “الملف سيء السمعة” والذي احتوى معلومات مغلوطة عن العراق، أنه زار مصر وأجرى اتصالات مع “المسؤولين والسياسيين”. 
 
ويتهم كامبل بتقديمه النصح للجنرال المسؤول عن مقتل أكثر من ألف متظاهر، وعندما سئل كامبل حول تقديم النصح لقادة الانقلاب والسيسي أجاب “كنت في زيارة لمصر قبل عدة أسابيع لكن ليس للعمل في حملة السيسي الانتخابية”. وعندما ضغط عليه وإن كان قدم نصائح للسيسي حول قضايا أخرى أجاب “كنت في القاهرة قبل عدة أسابيع للحديث مع المسؤولين والسياسيين حول نظرة الإعلام الدولي لمصر في قضايا تثير القلق وواضحة”.
 
وتقول الصحيفة إن زيارة كامبل لمصر جاءت بعد أسابيع من خطاب شديد اللهجة ألقاه بلير ودعا فيه لدعم الانقلاب في مصر ومواجهة الإسلاميين، وأثنى فيه على ما قام به السيسي من الإطاحة بالإخوان المسلمين ورئيسهم المنتخب.
 
 وقال بلير الذي زار مصر بصفته ممثل الرباعية الدولية ومبعوثها في الشرق الأوسط إن الإخوان المسلمين حاولوا أخذ البلاد وحرفها عن قيمها الرئيسية.
 
ويحتفظ كل من بلير وكامبل باتصالات قوية مع أنظمة المنطقة منذ عملهما في الحكومة.
 
وكانت الصحيفة كشفت العام الماضي عن علاقة كامبل مع رئيس دولة كازخستان، نزار باييف المتهم نظامه بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان.
 
وفي شهر شباط/ فبراير الماضي ألقى كامبل خطابا في منبر الاتصالات الحكومي في الإمارات العربية المتحدة والذي مولته الحكومة.
 
 وحاولت الصحيفة الاتصال به ولكنه رفض، وأكد أنه لم يعمل في حملة السيسي الانتخابية ولكن الصحيفة كانت معنية بمعرفة إن كان قدم نصيحة للحكومة المصرية، ووعد بإرسال الرد عبر رسالة إلكترونية. وبعد ساعات قال إنه حاول الاتصال بالرجل الذي دعاه لمصر، ولهذا تأخر بالرد على الصحيفة “ولم يكن السيسي”.
ورفض الرد عن سؤال فيما إذا كان التقى السيسي وإن كان بلير رتب الزيارة، وحول موقفه من انتهاكات حقوق الإنسان في مصر، وإن كان تلقى مالا حول مناقشاته مع “المسؤولين والسياسيين” المصريين.
*خالد يوسف يعترف :مظاهرات ” 30 يونيو” مشاهد مصورة وغير دقيقة
في مفاجأة كبرى ، وبعد شهور من الجدل حول الواقعة ، أبدى المخرج الشهير خالد يوسف تفهمه للنقد الذي وجه إلى الأفلام التي قام بتصويرها لمشاهد “ثورة 30 يونيو” ، معترفا بأنه استخدم تقنيات مشروعة في إبراز كثافة المشهد ربما بصورة مبالغ فيها نسبيا .
وأضاف يوسف ـ وفق ناقد سينمائي معروف رفض ذكر اسمه ـ أن هناك مبالغات في الأعداد التي ظهرت في المشاهد المصورة ، وأنه كانت هناك رغبة سياسية قوية في إظهار الحشود التي تحتج على حكم محمد مرسي بشكل مضخم لأن قلقنا ـ حسب قوله ـ كان كبيرا من فشل يوم الاحتجاج وأن نتائج فشله ستكون خطيرة على كل قوى الثورة وعلى الدولة وأجهزتها ، ورفض خالد يوسف ـ وفق المصدر نفسه ـ اعتبار تلك الأفلام مزورة.
مشيرا إلى أن ما استخدمه من أدوات فنية لإظهار الحشود بشكل مبالغ فيه هو عمل فني مشروع ، واعترف يوسف بأن الحديث عن خروج ثلاثين مليون مواطن في ذلك اليوم كان مبالغة صعب استيعابها وصعب إقناع الناس ، خاصة خارج مصر ، بصحتها  ، وأبدى يوسف تقديره للمرشح الرئاسي حمدين صباحي غير أنه أكد أنه غير نادم على انحيازه إلى المشير عبد الفتاح السيسي بوصفه رجل المرحلة ، حسب قوله .
وكانت مصادر أمنية رفيعة قد أكدت في تقاريرها عن مظاهرات 30 يونيو أن التقديرات الرسمية للأجهزة الأمنية أفادت أن الأعداد التي خرجت في القاهرة ، سواء في ميدان التحرير ومحيطه أو محيط قصر الاتحادية أو بعض التجمعات الصغيرة الأخرى يصل إلى حوالي مليون ومائتي ألف متظاهر ، وأن مجموع ما تم حشده في عدة ميادين أخرى في محافظات مصرية مختلفة ربما يقترب من هذا العدد أيضا .
وكان الجدل قد انتشر واسعا في أعقاب موجة 30 يونيو حول تقدير الحشود التي خرجت فيها ، حيث حاولت جماعة الإخوان وأنصارها التقليل من الأعداد لدرجة أن قال الدكتور أيمن علي مستشار مرسي حينها أنهم لا يتجاوزون سبعة وثلاثين ألف مواطن ، في حين طرح خصوم الإخوان أرقاما أخرى بدت مبالغا فيها أوصلها بعضهم إلى عشرين مليون وآخرون إلى ثلاثين مليون وآخرون أوصلوها إلى أبعد من ذلك ، كما جرت اتهامات للمخرج السينمائي خالد يوسف الذي استعانت به القوات المسلحة لتصوير مشاهد المظاهرات بأنه زور المشاهد من أجل إظهار الأعداد بأكبر من حجمها الطبيعي .

متابعة جديدة . . السبت 24 مايو . . أسبوع قاطع رئاسة الدم

انتخابات يوم تشهدمتابعة جديدة . .السبت  24 مايو . . أسبوع قاطع رئاسة الدم

شبكة المرصد الإخبارية

*تسريب جديد .. يكشف عن معاناة المعتقلين داخل السجون

قامت صفحة نبض النهضة بتفجير مفاجأة من العيار الثقيل، من خلال نشر تسريب للمعتقلين داخل السجون والمعاناة التى يعانوها، واعداد المتواجدين فى الزنزانة الواحدة
ويكشف الفيديو أيضا عن ألوان التعذيب المختلفة التى يتعرض لها المعتقلين داخل سجون الانقلاب العسكري

*إعتقال بعض الشباب في بورسعيد بدعوى إعتزامهم تنظيم مظاهرة وأصوت تعذيبهم يسمعها المارة بجوار قسم الضواحى

*صفقة سرية بين حزب “النور” ووزير الداخلية لتحصين الأعضاء بخطاب ضمان

كشفت مصادر بحزب “النور” السلفي، أن الدكتور يونس مخيون، رئيس الحزب، عقد اتفاقًا سريًا مع اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، ينص على إرسال “خطاب ضمان” من أمانات العضوية فى الحزب للداخلية، فى حال القبض على أى من أعضائه بالخطأ، فى إطار حملات الاعتقال التي تستهدف المنتمين للتيار الإسلامي بشكل عام.

وتداول ناشطون صورة لما يسمى بـ”خطاب الضمان”، ويظهر على الخطاب بوضوح ختم الحزب، موجهًا من لجنة شئون العضوية للمحافظة التابع لها عضو “النور”، ويقر فيها أمين الحزب بالمحافظة بعضوية من يحمل الخطاب داخل الحزب، حتى لا يتم تتبعه والقبض عليه من قبل الأمن.
وأكد مصدر بحزب “النور” الأنباء المتداولة حول لقاء وزير الداخلية وعدد من قياداته على رأسهم رئيس قطاع الأمن الوطني، بوفد من قيادات الحزب، منذ ما يقرب من ثلاثة أشهر بمقر وزارة الداخلية، دون أن يتم الإعلان عن اللقاء، أو الأهداف منه، لكنه أشار إلى اتفاق غير معلن يقضي بمعاملة أعضاء “النور” معاملة أمنية خاصة دون غيرهم من الإسلاميين.
من جانبه، نفى الدكتور شعبان عبد العليم، عضو المجلس الرئاسى، والأمين العام المساعد لحزب النور، أية اتفاقات سرية، مؤكدًا أن الحزب يعمل فى النور، ولا يعتمد على صفقات فى سبيل بقائه، مشيرًا فى الوقت ذاته إلى أن المشير عبدالفتاح السيسى، المرشح الرئاسي قال إنه لا أحد يمتلك عليه فواتير لدعمه من عدمه.
وأضاف: “السيسى والنور ليسا من ذوات إبرام الصفقات، وإن الحزب أكد دعمه للمشير بناء على الشروط التى توافرت فى السيسى والتى كان قد أعلن عنها مسبقًا”، على حسب تعبيره.
وأضاف، أن “خطاب الضمان” لا وجود له من الأساس وهو بدعة وبهتان على الحزب، مشيرًا إلى أنه أول مرة يسمع عن ذلك المسمى.
وأشار إلى أنه “إن وجد بالفعل فربما يكون هناك عضو ما بالحزب ظن الأمن أنه ينتمى لجماعة الإخوان المسلمين أو أنصارها، فى ظل القبض العشوائى على منتسبى التيار الإسلامي، فقرر العضو أن يثبت انتماءه لحزب النور، ويتبرأ من دعمه للمعارضة الحالية”.
في المقابل، اتهم الدكتور خالد سعيد، المتحدث باسم “الجبهة السلفية”، والقيادى بـ “تحالف دعم الشرعية”، حزب “النور” بأنه “صناعة أمنية، يستغله السيسى وفقًا لمصلحته فى سبيل الوصول لكرسى الرئاسة”.
وأضاف، أن “النظام سيقوم بحل الحزب قبيل الانتخابات البرلمانية، حتى لا ينفضح أمره، وأمر من يديرونه، لأنه إن دخل الانتخابات البرلمانية لن يحصد الأصوات التى حصدها فى البرلمان السابق، ويظهر الذراع الدينى للسيسي، لا حول له ولا قوة”، حسب تعبيره.
وقال سعيد إن “الحزب فقد كل قواعده ولم يتبق له سوى قلة تبحث عن مصالح شخصية، هى من تديره حاليًا”.

*حفتر نعتبر مصر وتونس أعداء لنا لأنهم فقراء ومحتاجين‬

تناقل ناشطون تصريحات سابقة للواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، مفادها أنه “يجب التعامل مع تونس ومصر وغيرها من دول الجوار كأعداء، حتى نبني جيشا قويا”.
الفيديو يظهر فيه اللواء المتقاعد وهو يقول: “نعتبر مصر وتونس أعداء لنا لأنهم فقراء ومحتاجون لثروتنا وطامعون في نفطنا وغازنا”.
وتابع في المقابلة المتلفزة على إحدى القنوات الليبية بأن “علينا أن نبني جيشا لنحمي ليبيا من مصر وتونس”، ويقصد بالجيش “الجيش الوطني الليبي”، الذي يرأسه بدعم أمريكي خليجي.
ويقود حفتر انقلابا عسكريا بعد محاولاته السابقة التي منيت بالفشل، بما وصف بـ”الانقلاب الإعلامي”، ولكنه هذه المرة يقود انقلابا على الأرض بدأ بأن أعلن تعليق عمل الحكومة والبرلمان وأعلن ما أسماها “خارطة الطريق”، ليقود حربا ضد من أسماهم “الإرهابيين”، على خطى قائد الانقلاب في مصر، المشير عبدالفتاح السيسي.

*مسيرة حاشدة تنطلق بمنطقة العصافرة بالإسكندرية .. لتعلن مقاطعة إنتخابات الرئاسة

* ترحيل مدير وكالة أنباء الشرق الأوسط من إثيوبيا في ظروف غامضة

أعربت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن استنكارها لموقف السلطات الإثيوبية بترحيل حمدى العناني، مدير مكتب الوكالة في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا والمعتمد أيضا لدى مفوضية الاتحاد الإفريقي، وذلك بدون مبرر أو سابق إنذار وبرغم اعتماده رسميا من جانب السلطات الإثيوبية منذ ما يقرب من عام.

*فضيحة.. سكرتير محافظة دمياط للموظفين: اللى مش هينتخب فى «البلاك لست»

أكدت مصادر خاصة داخل ديوان مبنى محافظة دمياط أن اللواء / فايز فتحى شلتوت، السكرتير العام للمحافظة، قد هدد شفاهة كل موظفى المحافظة بأن الذى لن يشارك فى الانتخابات سوف يوضع فى “البلاك لست”.

وأكد المصدر أن شلتوت عمم هذه التهديدات لكل الموظفين بديوان عام المحافظة وأنه سوف يمر على جميع الإدارات فى اليوم التالى للتأكد من أن أصابع كل الموظفين ملونه بالحبر السرى. 

وتوعد شلتوت من يخالف ذلك الأمر بأنه سيكون فى “اللستة السوداء” وسوف تتخذ معه الإجراءات اللازمة.

وتأتى هذه التهديدات من شلتوت وغيره لحرصهم الشديد على أن تخرج مسرحية الانتخابات بصورة مرضية لهم أمام المجتمع الدولى وهو الأمر الذى يؤرقهم وسط مخاوف من مقاطعة واسعة كما جرى فى الاستفتاء على الدستور الأمر الذى أجبرهم على تزوير الأعداد المشاركة فى المهزلة

*رسالة من المُعتقل ” أسامة عبد السعيد ” رابعة تجارة – جامعة القاهرة ، مُعتقل من يوم 3 يناير – سجن أبو زعبل 2 – عنبر ب

 
الحمد لله وبه نستعين والصلاة والسلام على رسول الله _صلى الله عليه وسلم_ 
 
أما بعد فلست اهلٌ لأن أنصح اساتذتي في الحياة لطالما كانت النصيحة منهم والقدوة تكون فيهم.
هي خواطر في قلبي أحببت أن أفضي بها لكم.
سلامي عليكم أيها الشباب بارك الله فيكم وتقبل جهدكم.
سعدت جداً أنكم ماضون في فاعليات في منطقتكم لطالما كنت أتمنى أن أرى ذلك، فالحمد لله أن جعلكم في هذا العمل ولا تيأسوا.
هذه رسالة لكم فليس اليأس من اخلاق المؤمنين حتى وإن كنتم عشرة من عملكم المتواضع في نظركم الكبير بإذن الله عند الله.
لا اعلم عددكم في فعاليتكم ولكن أحببت أن أوجه لكم هذا الكلام في البداية واعلموا أن دعوتكم المستمرة بفضل الله منذ 85 سنة قد بدأها الإمام الشهيد بنفسه ومعه من الأفراد 6 وأن الرسول _صلى الله عليه وسلم_ أول جهر للدعوة في الكعبة كان عددهم حينئذ 38 صحابي فقط ، فلا يغرنكم كثرة عدد ولا يبلغكم اليأس من قلة عدد فقط اطلبوا العون من الله وانصروه
“إن تنصروا الله ينصركم ويثبت اقدامكم”
وتيقنوا تمام اليقين أننا أهل ابتلاء فمنّا السجين ومنّا المصاب ومنّا المفصول من جامعته فاصبروا واحتسبوا كي تنالوا أجركم من الله ولا تتخاذلوا في الدفاع عن القضية ولا تتقاعدوا في بيوتكم منتظرين انتهاء القضية.
” يا أيها الذين آمنوا اصبروا وصابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون”
واليكم جميعاً سلاماً عليكم _ كم أشتاق لرؤياكم
اعلموا ان الله ناصر الحق ولو تأخر النصر
” وإن تنصروا الله ينصركم”
علاقتكم بالله عز وجل هي مقياس حياتكم وستروا في الحياة آثر العلاقة فإذن أحسنتم الصلة بالله كان لكم كل شئ وإن تركتموها لن تنالوا أي شئ.
واصبروا في ابتلائكم الله عز وجل يعلم كم عانيتم.
 
لا يزال البلاء بالمؤمن حتى يدعه يمشي على الأرض وليس عليه خطيئة.
– إن عِظم الجزاء من عظم الابتلاء وإن الله إذا أحب قوماً ابتلاهم ، فمن رضي له الرضا ومن سخط له السخط.
وأخيراً إلى الأحباب اجتهدوا في الدعاء ما استطعتم فما نزل بلاء وقضاء من الله إلا ورد بالدعاء وعليكم بقيام الليل واجعلوه ثمرة ختام يومكم في جوف الليل بينكم وبين الله .. ولا تتركوا صلاة الفجر حافظوا عليها بقدر ما استطعتم فإنها مقياس ليومكم ، ولا تنسوا الدعاء لأهل” الطروات” حتى لو شتموكم أو قُذتم بالحجارة أو سبوكم وأهانكم الجميع فأنتم أهل ابتلاء ولستم أفضل ممن كان قبلكم ولستم أفضل من النبي _صلى الله عليه وسلم_ .
 
فادعوا ان يخرج من أصلابهم من يقول ” لا إله إلا الله محمد رسول الله” ويكونوا دعاة للحق.
 
واعلموا أن النصر آت لا محالة هذا وعدٌ من ربي فاجتهدوا أن تكونوا من أهل النصر.
 
هذه كانت خاطرة صغيرة تقبلوها من أخيكم الاصغر وأتمنى لو أنتم أمامي الآن لأقبل رأس كل واحد فيكم حفظكم الله من كل سوء وتقبل أعمالكم.
 
” أبو زعبل 2 – عنبر ب “

 

*دعا النشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي، لمقاطعة الإنتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها يومي 25 و26 مايو الجاري، والمرشح لها كلاً من عبدالفتاح السيسي وحمدين صباحي، مؤكدين أنها إنتخابات جاءت على دماء المصريين وأن النتيجة معروفة مسبقاً، وجاءت الأسباب الداعية للمقاطعة كالتالي:
_ قاطع الانتخابات لانها جات نتيجة اغتصاب سلطة وقتل أبرياء.
_ قاطع الانتخابات لان مفيش اي ضمانة لنزاهتها.
_ قاطع الانتخابات لان الميادين مقفولة والجامعات محاصرة ومفيش حرية.
_ قاطع الانتخابات لان الشباب الحر في السجون والمعتقلات.
_ قاطع الانتخابات عشان صوتك مايتهانش.
_ قاطع الانتخابات عشان كرامتك متتلوثش.
_ قاطع الانتخابات عشان هما عايزينك تشارك !!
_ قاطع الانتخابات عشان دي انتخاباتهم ( بكرة هتشوف صورهم وهما بيتباهو بحبر الدم ) سواء شاركت أو قاطعت كلنا عارفين النتيجة .. هما بس هيستخدمو صورتك على باب اللجنة عشان يبررو بيها جرايمهم .. وبكرة هتتأكد من كلامي .. وافتكر !!
_ قاطع الانتخابات عشان متمضيش بايدك على وثيقة اعتراف بكل اللي فات.
_ قاطع الانتخابات عشان كل أم إتقتل إبنها ومش قادرة تجيب حقه.

*قوات أمن الانقلاب تعتقل الطالبين “مصطفى كريم وعبده المحمدي” من داخل لجان الامتحانات بالمعهد الديني بالمحلة الكبرى أثناء أداءهم امتحانات الصف الثاني الثانوي الأزهري

*نيويورك تايمز تكشف فساد رئيس جهاز المخابرات العامة الذي عينه السيسي

كشفت صحيفة النيويورك تايمز الأمريكية العلاقة بين المشير عبدالفتاح السيسي ورئيس جهاز المخابرات العامة محمد فريد التهامي الذي عينه بعد الإنقلاب على الرئيس مرسي، مشيرة إلى أن تهامي يعتبر أحمد رموز الفساد في عهد مبارك حيث كان يعمل رئيسا لهيئة الرقابة الإدارية.  

ولفتت الصحيفة أن التهامي يعتبر المسئول الأول عن إخفاء أي فساد في الحكومة خلال عهد مبارك، مشيرة إلى أن الرئيس محمد مرسي أقاله من منصبه ، كما أن جميع الصحف المحلية والدولية كانت تتحدث عن فساده وعلاقته بدولة مبارك.  

وأشارت الصحيفة أن المشير السيسي عينه رئيسا لجهاز المخابرات العامة بعد الإنقلاب على الرئيس مرسي، حيث تربطهم علاقة صداقة وثيقة حسب الصحيفة.  

ورأت الصحيفة أن التهامي عاد لينتقم من الرئيس مرسي وجماعة الإخوان المسلمين، حيث قاد حملة شرسة ضد إشراك جماعة الإخوان المسلمين في أي عملية سياسية.  

ونقلت الصحيفة عن بعض المقربين من السيسي والتهامي أن الإثنين بينهما علاقة صداقة قوية، حيث ان يعملان معا وتدرجا معا في المناصب، مشيرة إلى أن التهامي كان يعمل كمرشدا للسيسي لنقل الإخبار. 


*قضاة النار يحكمون بالحبس 5 سنوات لـ 19 طالب

قضت محكمة جنايات القاهرة الانقلابية اليوم السبت، بحبس 19 طالبا بالأـزهر 5 سنوات وغرامة ماليه قدرها 20 الف جنية، وحبس طالب آخر 3 سنوات، ، وذلك بزعم اتهامهم بالاعتداء علي مشيخة الازهر الشريف بالدراسة في الاحداث التي وقعت في شهر ديسمبر الماضي.
وكانت النيابة قد لفقت لهم تهم إثارة الشغب والبلطجة وقطع الطريق والتعدي على أفراد الشرطة ومقاومة السلطات والتظاهر دون الحصول على تصريح من وزارة الداخلية رغم صدور قانون التظاهر ، تكدير السلم والأمن العام وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة وحيازة زجاجات مولوتوف حارقة.

*تأجيل محاكمة 68 من رافضي الانقلاب بزعم “اقتحام ميدان التحرير”

أجّلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره برئاسة المستشار محمد على الفقي جلسة محاكمة 68 من رافضي الانقلاب العسكري في قضية “محاولة اقتحام ميدان التحرير” إلى جلسة 8 يونيو المقبل.
 
وكانت النيابة قد لفقت للمتهمين، تهم ارتكاب جرائم قتل لكل من اعترض مسيرتهم باقتحام ميدان التحرير، وقتلوا 32 ممن تصادف وجودهم بالطريق، وشرعوا في قتل 6 آخرين، كما قاوموا بتخريب سور المترو، وجريدة الجمهورية، وقاوموا ضباط وأفراد الشرطة المكلفين بتأمين قسم الأزبكية، وعطّلوا وسائل النقل العامة والخاصة بشارعي رمسيس والجلاء، وحازوا أسلحة وذخائر وبنادق آلية، وخرطوش، وكذلك أتلفوا سيارات الشرطة والإسعاف.

*ترحيل الناشطة السكندرية” وداد كمال” لسجن الأبعدية

ذكر “عثمان بشرى” نجل السيدة “وداد كمال” الناشطة السكندرية 55 عاماً ،أن نيابة الإنقلاب قد أمرت بترحل والدته فجراً إلى سجن دمهنور العمومى” الأبعدية” بعد 7 ايام من إعتقالها ليلاً من منزلها هى وزوج شقيقته المخرج السكندرى ” محمد البحيرى” .

كانت نيابة رمل أول بالاسكندرية قد أمرت بحبس “الأسرة السكندرية المختطفة” المكونة من السيدة وداد كمال ومحمد البحيرى 15 يوماً على ذمة التحقيقات بعد إختفاء دام إسبوع بمديرية أمن الإسكندرية ،فيما تم إطلاق سراح ابنة الأولى “شيماء بشرى” فى نفس اليوم.

كانت قوات الإنقلاب قد إختطفت أسرة سكندرية مكونة من وداد كمال 55 عاماً وإبنتها شيماء بشرى 26 وزوجها المخرج السكندرى محمد البحراوى 32 عاماً ، من منزلهما عقب قيامهما بالبحث عن نجل الأولى “عثمان بشرى” وذلك بمنطقة جليم شرق الإسكندرية.ووجهت لهم النيابة عدة تهم منها “حيازة منشورات والإنضمام لجماعة محظورة والتستر على مطولب ضبطه وإحضاره وإهانة الجيش والشرطة”.

*عبد الرحمن القرضاوي يدعوا لتشكيل تحالف يضم الإخوان و6 إبريل وقوى ثورة يناير

دعا الإعلامي والشاعر عبد الرحمن يوسف، نجل الداعية يوسف القرضاوي، في بيان له، لتشكيل تحالف سياسي جديد، وضرورة “الاصطفاف صفا واحدا لاستعادة ثورة 25 يناير والمسار الديمقراطي، في مواجهة منظومة الثورة المضادة والاستبداد والقمع، والعمل لتجديد روح وقوة ثورة يناير المباركة، التي تعد عملا مفصليا، ونقطة تحول كبرى في تاريخنا المعاصر”.
وقال يوسف إن “هذا الاصطفاف ضرورة وطنية وواجب الوقت، يجب أن يقوم له وعليه وبه كل مصري وطني مخلص لهذا البلد، بهدف تحقيقه على أرض الواقع في إطار من الشفافية الكاملة لا السرية ولا الخفاء”، وشدد على أن “هذا الاصطفاف الثوري الوطني أصبح ضرورة لتقوية صف القوى الثورية السياسية والمجتمعية، حتى تبلغ أهدافها، وتمكن لأدواتها في التغيير، خاصة أنها قد استُهدفت جميعا ومن دون استثناء، من قبل النظام القمعي، وهذا الاصطفاف ضرورة كذلك، من أجل استرداد مسار الديمقراطية والإرادة الشعبية الحقيقية، وتحريك الطاقات لمواجهة شبكات الاستبداد ومؤسسات الفساد”.

وأهاب نجل القرضاوي بـ”كافة هذه القوى، أن تقوم بكل ما من شأنه أن يحقق هذا الاصطفاف الواجب والتنسيق اللازم، والمقاومة المفروضة”، وطالب بـ”التواصل بين القوى الوطنية والثورية والمجتمعية، يتم فيها تمثيل كافة التيارات والشخصيات المستقلة، وتأسيس هيئة للقيام بصياغة مشروع ميثاق شرف وطني وأخلاقي، لضبط العلاقات فيما بين القوى الوطنية وبعضها البعض، وكذلك في علاقاتها وخطاباتها مع عموم الشعب المصري العظيم.
وقيام مجموعة صياغة مشروع إعلان مبادئ جامع، يكون محل اتفاق جميع القوى السياسية والثورية الوطنية، ويقوم على دراسة وافية لكافة البيانات وإعلانات المبادئ التي صدرت عن مختلف القوى، والوقوف على مساحات الاتفاق في إطار حوار ممتد ومتجدد بين هذه القوى، وأن يتم كل ذلك في إطار مبدإٍ أساسي، هو ضرورة العمل الجاد على استعادة شبكتي العلاقات والتواصل بين قوى الثورة وبعضها، وفيما بينها جميعا وبين قطاعات الشعب المخلصة لثورتها، والواثقة في انتصارها في نهاية المطاف”.

وقال يوسف إن “الداعين لهذه المبادرة، هم كل من السفير إبراهيم يسري، والدكتور سيف عبدالفتاح، وعبد الرحمن يوسف القرضاوي”.
وكانت أخبار تم تداولها بأن نجل «القرضاوي» والذي كان معارضاً للإخوان المسلمين، سيدعوا الى تشكيل تحالف5 يضم 6 إبريل والإخوان وقوى ثورة 25 يناير، لإعادة ثورة يناير وإسقاط ما وصفه بحكم العسكر.

*7 يونيو.. النطق بالحكم في استئناف المتهمين في قضية ترحيلات أبو زعبل

حجزت محكمة جنح مستأنف الخانكة المنعقدة بأكاديمية الشرطة الاستئناف المقدم من عمرو فاروق نائب مأمور قسم مصر الجديدة، المتهم الأول فى قضية سيارة ترحيلات أبو زعبل على الحكم الصادر ضده بالسجن 10 سنوات وكذلك ضباط القسم الثلاثة على حكم حبسهم سنة مع ايقاف التنفيذ للحكم في جلسه 7 يونيو مع استمرار حبس المتهم.
صدر القرار برئاسة المستشار محمد أمل و عضويه مروان مصطفي و محمد أبو العز بحضور محمود سعيد وكيل النيابه و بأمانه سر أحمد صوان و حسام الخولي
كانت محكمة جنح الخانكة، برئاسة المستشار محمد عبد الله عباس، في وقت سابق قد عاقبت المتهم الأول عمرو فاروق، نائب مأمور قسم مصر الجديدة، بالحبس لمدة 10 سنوات مع الشغل والنفاذ، كما عاقبت النقيبين إبراهيم محمد المرسي، وإسلام عبد الفتاح حلمى، والملازم محمد يحيى عبد العزيز، بالحبس لمدة سنة مع إيقاف تنفيذ العقوبة، وقررت المحكمة إحالة الدعاوى المدنية إلى المحكمة المختصة.

*تأجيل محاكمة المعتقلين السياسيين بأسوان لجلسة 15 يوليو المقبل

قررت محكمة جنايات أسوان المنعقدة بمحافظة قنا تأجيل محاكمة المعتقلين السياسيين بأسوان لجلسة 15 يوليو المقبل وذلك في القضية المعروفة اعلاميا بأحداث ديوان عام محافظة أسوان في يوم فض ميدان رابعة العدوية 14 أغسطس وذلك بعد تعنت مديرية أمن قنا في إحضار المتهمين من محبسهم بحجة تعذر إحضارهم ﻷسباب أمنية بسبب إنشغال القوات بالتحرك للإعداد لتأمين مقار انتخابات رئاسة الدم .
وكانت نيابة أمن الإنقلاب بمحافظة أسوان قد أحالت 74 شخصا في قضية أحداث المحافظة الشهير إلى الجنايات، حيث جاء علي رأس المحالين كل من : المهندس أسامة حسنين – نقيب المهندسين بأسوان، الدكتور موسي علي أحمد – الطبيب الجراح ورئيس الإئتلاف الإسلامي بأسوان، والشيخ خالد القوصي – مسئول الجماعة الإسلامية بأسوان .

وكان الالاف من أهالي محافظة أسوان الرافضين للانقلاب العسكري قد تجمهروا بسلمية أمام مبني المحافظة بأسوان، صبيحة 14 أغسطس الماضي، إحتجاجًا على قتل المعتصمين السلميين بميدان “نهضة مصر”, وميدان “رابعة العدوية”.

وقد أدان الجميع ساعتها وبكل شدة هذه المذبحة الجديدة المروعة, محملين سلطة الانقلاب كامل المسؤلية القانونية عنها, محملين قائد الإنقلاب العسكري الدموي عبد الفتاح السيسي ووزير داخليته محمد إبراهيم كامل المسئولية

*«الإمارات» تشارك في تأمين الانتخابات الرئاسية بـ15 مدرعة

كشفت وكالة الأنباء الألمانية عن وصول 15 مدرعة من دولة الإمارات إلى مطار القاهرة صباح اليوم، لدعم وزارة الداخلية في توفير تأمين عملية الانتخابات الرئاسية، المقرر إجراؤها الإثنين والثلاثاء القادمين.

وقالت الوكالة، نقلًا عن مصادر مسئولة بمطار القاهرة: “إن العربات وصلت من الإمارات على متن طائرتى نقل عسكريتين، وتم تسليمها لمسئولى وزارة الداخلية، تمهيدًا لإعدادها للعمل في توفير الحماية اللازمة خلال الانتخابات الرئاسية القادمة، ومواجهة أي محاولات للعنف أو الإخلال بالوضع الأمني خلال العملية الانتخابية”.

*”السيسي” يمكن “الشيعة” من بناء مساجد لهم وتشكيل مليشيات شيعيه مسلحة

كشفت مصادر صحفية عن لقاء أجراه قائد الانقلاب العسكري الدموي عبد الفتاح السيسي -المرشح لمسرحية رئاسة الجمهورية، أمس الجمعة بعدد من قيادات وممثلي الشيعة في مصر.
ومن بين من ألتقاهم السيسي: إسلام الرضوى -المتحدث باسم شباب الشيعة فى مصر، والطاهر الهاشمى -رئيس منظمة اتحاد آل البيت، وأحمد النفيس -الكاتب الشيعى المعروف وعدد من قيادات الشيعة في مصر.
وقالت المصادر أن السري في الأمر ليس اللقاء فقط رغم أن اللقاء لم يعلن عنه وحذرت جميع الجرائد من نشر أى شئ عنه كما لم يسمح للصحفيين بإلتقاط أى صور للقاء ولكن السري في الأمر هو ما نشرته اليوم وكالة أنباء فارس عن أن اللقاء شهد إتفاقا على أن يسمح للشيعه في مصر ممارسة شعائرهم تحت حماية الدولة.
كما وافق “السيسي” للشيعة على بناء عدة مساجد كبيرة خاصة بهم، وأكدت الوكالة على تصريحات النفيس السابقة التى قال فيها أن مصر فى الأساس دولة شيعية، و”الجامع الأزهر” خير دليل.
وأوضحت المصادر أن سماح السيسي للشيعة باقامة مساجد هى البداية الحقيقية لنشر المذهب ومن ثم تشكيل مليشيات شيعيه مسلحة لحماية مكتسباتهم على شكل أفراد أمن وحراسة.

*بالأرقام نكشف الأسر المضربة عن الطعام تضامنًا مع أبنائها في انتفاضة السجون

طالب ائتلاف المراكز الحقوقية الإدارة العامة للسجون بتوفير الرعاية الطبية اللازمة للمضربين وذلك احترامًا لحقهم القانوني والدستوري في الاحتجاج, كما أعلن الائتلاف تضامنه الكامل مع المعتقلين وذويهم المضربين عن الطعام، وتشكيل وفد حقوقي طبي لمتابعة الحالة الصحية لكافة المضربين عن الطعام من ذوي المعتقلين خارج السجون، وقال بيان للائتلاف بشأن إضراب أسر المعتقلين إنه تلقى رسائل من عدد من أسر المعتقلين في السجون المصرية أعلنوا خلالها عن البدء في الإضراب عن الطعام من صباح السبت 24 مايو تضامنًا مع ذويهم المعتقلين في السجون وذلك مساندة للموجة الثانية من انتفاضة السجون التي أعلنت عنها اللجنة العليا للانتفاضة والتي من المقرر أن تبدأ يوم 30 مايو الجاري وتستمر لمدة أسبوع.
وأكد البيان أن المراكز الحقوقية استقبلت رسائل من 34 عائلة من ذوي المعتقلين لإعلان إضراب 271 فردًا أسر المعتقلين، بينهم 42 فوق سن الـ60 عامًا، بما يمثل خطرًا داهمًا على حياتهم، الإضراب لفترة تصل إلى 15 يوما متواصلة حتى انتهاء فعاليات الموجة الثانية من انتفاضة السجون.
وقد حصل “ائتلاف المنظمات الحقوقية” على بيان تفصيلى للتوزيع الجغرافي للأسر المضربة عن الطعام تضامنًا مع المعتقلين، حيث أعلنت 12 أسرة من ذوي معتقلي طره الإضراب عن الطعام باجمالى 63 فردًا، كما أعلنت 17 أسرة من معتقلى برج العرب والحضرة الإضراب عن الطعام باجمالى 85 فردًا، وأعلنت 6 أسر من معتقلى سجن العريش المركزي الإضراب عن الطعام باجمالى38 فردًا.
علي جانب آخر حمل “ائتلاف المراكز الحقوقية” السلطات المصرية المسئولية الكاملة عن حياه المعتقلين المضربين عن الطعام، فضلا عن ذويهم، مطالبًا السلطات، بالمضي قدما نحو الافراج عن كافة المعتقلين السياسيين، والسماح للمنظمات الحقوقية بالتفتيش بكافة مقار الاحتجاز للوقوف على حقيقة وجود سلخانات للتعذيب، وتشكيل لجان قضائية مستقلة للتحقيق في كافة وقائع التعذيب التي تمت في حق المعتقلين، فضلا عن وقف جميع المحاكمات السياسية المنعقدة حاليًا في المحاكم المصرية، وتشكيل لجان قضائية مستقلة لبحث كافة القضايا سواء المتداولة التي صدر فيها أحكام قضائية منذ 3 يوليو وحتى الآن.
وأكد الائتلاف أن الإضراب عن الطعام هو حق طبيعي للمعتقلين وذويهم للإعلان عن احتجاجهم على الأوضاع المزرية التي يمر بها المعتقلون داخل السجون المصرية، خاصة بعد توثيق عدد كبير من حالات الانتهاكات التي تعد جرائم جماعية يعاقب عليها القانون، وتطال عددا كبيرا من رجال السلطة الحالية، وعددا كبيرا من القيادات الأمنية.
*بالفيديو صوتى خيانة لمقاطعة انتخابات الدم
* مجدي حسين: الاعتماد على قناة الجزيرة هو مقتل الثورة المصرية
لايفهم كثيرون موقع قطر من الإعراب ، وكيف تحولت أصغر دولة عربية إلى قوة عظمى اقليمية ، ستقيم إمارة عربية كبرى ، بل تحدث البعض عن محاولات قطرية للسيطرة الاقتصادية على بريطانيا !! والمخابرات المصرية المسكينة بعد أن تهاوت مصر ، تنظم الآن سلسلة من البرامج التلفزيونية ضد قطر العظمى ، انظروا كيف أصبحت مصر أصغر من قطر من حيث الوزن ، ولا نتعالى على أى شعب أو دولة صغيرة ، ولكن من المفترض أن الأوزان محفوظة . والغاز لايفسر قوة قطر السياسية كما يروج البعض لأنها لاتملك التصرف فيه بدون توجيهات أمريكا التى تمتلك قاعدة العديد العسكرية الكبرى بالإمارة . قوة قطر الأساسية تعود إلى أنها تقوم بدور أمريكى على طول الخط ، وأمريكى صهيونى في بعض القضايا . وهذا هو ما أعطاها هذا الوزن الكبير ، وباستخدام قناة الجزيرة التى تتسم بمهنية عالية سحقت كل قنوات النظم الكسيحة ، وهذا جزء من الخطة .
قطر مكلفة منذ سنوات طويلة ( والتغييرات الأخيرة في قيادة الإمارة لم تؤثر على هذا الدور كما يتضح حتى الآن ) بلعب دور الحاضنة لكل الحركات الاسلامية المعادية لأمريكا واسرائيل . بغرض جذبها ل ” الواقعية ” و ” الاعتدال ” . فقناة الجزيرة كانت مع ثورة 25 يناير ولا تزال شريطة عدم التعرض لأمريكا واسرائيل إلا لماما وعرضا وعلى طريقة إثبات المصداقية في لقطات سريعة على لسان بعض الضيوف . وتم تأسيس الجزيرة مباشر مصر للدفع في هذا الاتجاه ، جذب الثورة إلى خندق الصداقة مع أمريكا ، بعدم التعرض لها ، وتركيز الهجوم على العسكر والسيسى باعتبارهم سبب البلاء الوحيد أو الأساسى .
ولقطر تاريخ طويل في هذا المجال : احتضان شرائط بن لادن والقاعدة وطالبان  – الاهتمام بالمقاومة اللبنانية – الاهتمام بحماس والمقاومة الفلسطينية ( رغم أنها كانت القناة الرائدة في التطبيع مع اسرائيل )– استمرار العلاقات الطيبة مع إيران ومع السودان ، ومحاولة حل مشكلات دارفور والمعارضة التشادية ، وتقديم دعم اقتصادى للسودان المحاصر. كما لعبت دورا محوريا في الثورة الليبية حيث كانت محورا أساسيا لتوريد السلاح عبر مطار بنى غازى للاسلاميين المعارضين للقذافى ، ثم كانت بعد ذلك واسطة خير مع الناتو!! ولقطر دور كبير في تمويل ودعم عناصر القاعدة في سوريا لحساب الولايات المتحدة وهو الملف الأساسى المشترك مع السعودية .
ولكن دعونا نركز الآن على مصر وليبيا . قطر ( والجزيرة طبعا ) تقوم بدور الأم الحنون للاسلاميين والثوار في مصر ، وهى تضعهم تحت المظلة الأمريكية الصهيونية ، بوضع الثورة في إطار الديموقراطية والشرعية وحقوق الانسان فحسب . ويتصور الاسلاميون أن علينا أن نقبل بذلك لأن الجزيرة تصل إلى كل البيوت ويجب ألا نخسرها . عظيم من الممكن أن تدخل للبيوت برسالة ناقصة ، غير تعبوية بشكل كامل ، بنصف الحقيقة ، ونصف الحقيقة كذب . ونحن نؤكد أن الثورة يمكن أن تنجح بدون الجزيرة وبدون أى فضائية ، لأن الأقمار الصناعية تحت سيطرة الدول ، ولم يحدث حتى الآن أن ثوارا حقيقيين امتلكوا قمرا صناعيا !!! وقد نجحت ثورة إيران بدون أى فضائيات ، في عصر الكاسيت الصوتى والمنشورات المطبوعة على الرونيو ( مطبعة بدائية كنا نستخدمها ونحن طلاب في مصر للمنشورات !!)  وكان الإمام الخمينى يرسل توجيهاته بهاتين الوسيلتين حيث يتم النسخ في كل محافظات إيران . وقد نجحت الثورة الروسية والفرنسية قبل اختراع الكاسيت . ومن قبلهما نجحت ثورات عمر مكرم وكانت تستخدم الطبول والمآذن لحشد الجماهير . الأدوات لا تصنع الثورة ، ولكن الجماهير تصنع الثورة عندما تضيق بها السبل وتختنق من النظام الفاسد ، وتنجح الثورة إذا وجدت قيادة حقيقية تعبر عن تطلعات الناس في الاتجاه الصحيح ، تقرأ الواقع بصورة سليمة وتحوله إلى خطاب في متناول الجميع . الفضائيات بالعكس لأننا لا نمتلكها فقد أفسدت علينا ثورة 25 يناير حتى الآن . والتعويل على قناة الجزيرة سيقودنا إلى الجحيم لأنه يجعل القادة لايتحدثون إلا لمهاجمة حفنة من الفاسدين والخونة دون أن ينسبهم إلى النظام الأمريكى الاسرائيلى الأصلى الذى يحكم مصر . هل يمكن للجزيرة أن تسمح بشن حملة ضد ساويرس أو تواضروس أو ضد كامب ديفيد أو ضد القواعد الأمريكية في رأس بناس والسخنة وسيناء ؟!
ولكن لأن دور الجزيرة قد يكون لعبا بالنار إذا ترك هكذا وحيدا ، كما أنه سيؤدى إلى تقوية الاسلاميين في نهاية المطاف ، فلابد من تسليط أنظمة تابعة أخرى للعب دور سحق الاسلاميين ، وهذه الأنظمة كانت الإمارات والكويت والسعودية . التمويل والتخطيط والتآمر ومكان الاجتماعات. والمقصود من هذه الضغوط بل والضربات القاصمة أن يهرع الاسلاميون إلى قطر أو كاميرون رئيس وزراء بريطانيا للشكوى : هل يرضيكم ما يجرى في مصر ؟ وهل هذا من الديموقراطية التى تعتنقونها مذهبا ومنهاج حياة ؟!
وقد وصفت توزيع الأدوار هذا من قبل بأنه نفس توزيع الأدوار في أماكن الاحتجاز والتعذيب والاعتقال ، فهناك مجموعة من الضباط والمخبرين للسحل والضرب والشتيمة ، ومجموعة أخرى لاستنكار ذلك وكفكفة الدموع ، والاستضافة في غرفة أخرى وإحتساء مشروب ساخن أو بارد . الانقلابيون المصريون يصفعون ويضربون ويقتلون ومعهم للتمويل : الامارات والسعودية والكويت ، وكيرى وأشتون وماكين وكاميرون لكفكفة الدموع : إخص عليهم الوحشين عملوا فيكم كده ، والله حنشوف شغلنا معاهم . بس برضه لازم تمشوا في خارطة الطريق !! وقطر تقول لهم : ردوا عليهم في قناة الجزيرة كما تشاءون ولكن لاتسبوا أمريكا طبعا وأنتم فاهمين .

متابعة متجددة . . الخميس 15 مايو . . أسبوع باطل ما يحكمش

يسقط عسكرمتابعة متجددة . . الخميس 15 مايو . . أسبوع باطل ما يحكمش

شبكة المرصد الإخبارية

*عدم التصويت ومقاطعة الانتخابات فرض عين على كل مسلم

حرمة المشاركة في المسرحية الهزلية المسماة الانتخابات الرئاسية

السيسي عمل غير صالح . . وحمدين عمل غير صالح  . . إنه ليس من أهلك إنه عمل غير صالح

تزامناً مع فتح باب التصويت للمصريين المغتربين بالخارج على مسرحية الانتخابات الرئاسية الباطلة والمزورة سلفاً

أقول وبالله التوفيق : الانتخابات الرئاسية محسومة ومزورة سلفاً والمشارك فيها آثم شرعاً فلا تكن شاهد زور وعوناً للظالم .. وكل مَنْ يشارك في هذه المسرحية الهزلية المسماة الانتخابات الرئاسية آثم ، لأنه يرتكب حراماً ويعتبر مشاركاً في الانقلاب العسكري الغاشم واغتصابه للشرعية وسفكه للدماء وهو مثلهم.

لذا أدعو جميع المصريين الشرفاء حول العالم عدم المشاركة في هذه المهزلة وهذا الإثم . .

وأبشركم أن الجالية المصرية في بريطانيا ستقوم بمشيئة الله بوقفات متواصلة على مدار ثلاثة ايام وهي الجمعة والسبت والأحد على النحو التالي:

الجمعة 16 مايو 2014م     من الساعة 18:00 إلى الساعة 21:00
السبت 17 مايو 2014م     من الساعة 15:00 إلى الساعة 21:00
الأحد 18 مايو 2014م     من الساعة 15:00 إلى الساعة 21:00

وأؤكد على أن كل الدعوات الصادرة من أي شخص كالطيب بابا العسكر أو أي من البابوات كبرهامي وغيره من المشاخخ الموالين للانقلاب أو أي حزب أو هيئة  كدار الإفتاء التابعة للانقلاب للمشاركة في هذه المهزلة المسماة الانتخابات هي دعوات باطلة ولا تعدو عن كونها نفاقاً سياسياً مبنياً على باطل وأهواء وليست علي أي أسس شرعية.
لا يجوز المشاركة ولو بإبطال الصوت لأن في هذا إسهام في شرعنة سلطة الانقلاب وإضفاء شرعية على جرائمه وقبولا بخارطة الدم المسماة خارطة الطريق .

الخلاصة : الحكم الشرعي للمشاركة في هذه الانتخابات هو الحرمة المطلقة والبطلان المطلق والسقوط .
مقاطعة تلك الانتخابات فرض عين على كل مسلم لأنها تعد بمثابة شرعنة للانقلاب على الشرعية وللسلطة المغتصبة وجرائمها ، بل يتعين على كل منا مقاومتها بكافة الطرق والوسائل المتاحة والمشروعة.

محبكم ياسر السري

*حالة تعذيب جديدة لمواطن في سجون العسكر ! 

عوض عبد السلام محمد أبو السعد ، مدير مبيعات بشركة طباعة، تم إعتقاله قرابة منتصف الليل من مدينة طلخا بمحافظة الدقهلية يوم 17 مارس الماضي، وظل قرابة إسبوع لا يعرف عنه أهله شيء حتى علموا أنه في سجن جمصة بعد أن ظل طيلة هذة الأيام في تعذيب مستمر في قسم أول بالمنصورة، و أنهم قاموا بالتعدي عليه بالضرب بالشوم و السلك الواير و بالأيدي و الأرجل .. و قاموا بخلع ملابسه عند التعذيب و تعليقه ” كالذبيحة ” طوال الليل و طوال مدة التعذيب .. مما تسبب في تدهور شديد في حالته الصحية وتعرضه لفقدان للوعي وإغماءات متكررة هذا فضلا عن الإنتهاكات اللفظية و المعنوية !

كل هذا رغم أنه مريض وزوجته مريضة بالقلب و هو العائل الوحيد لـخمسة أبناء ! وتم عرضه على النيابة بعد يوم من اعتقاله بدون حضور محاميه، وإلى الآن لم يتم إطلاعهم على المحضر سوى من وسائل إعلامية نشرت صورته وتتهمه بـ “تكوين خلية إرهابية و الإنتماء لجماعة محظورة تهدف إلى تفجير مقار شرطية و دور عبادة ” !!

*تأجيل محاكمة “البلتاجى” و”حجازي” لـ 17 مايو

قررت محكمة جنايات القاهرة الانقلابية المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة محمد شيرين فهمى، تأجيل نظر جلسة محاكمة الدكتور محمد البلتاجى، والداعية صفوت حجازى، والطبيبان عبد العظيم محمد، ومحمد زناتى، في التهمة الملفقة بتعذيب ضابط وأمين شرطة خلال اعتصام رابعة العدوية، إلى جلسة 17 مايو المقبل وندب لجنة فنية من اتحاد الإذاعة والتليفزيون لتفريغ الأسطوانتين المدمجتين تفريغًا حرفيًا على أن يحضر أعضاء اللجنة بالجلسة المحددة.

وصرحت المحكمة للدفاع بزيارة المعتقلين فى محبسهم مرة واحدة وصرحت لنسخة من الأسطوانتين للدفاع مع استمرار حبسهم.

*مجهولون يشعلون النار في كمين للشرطة العسكرية بأسوان

*الإمارات تعلن وقف الدعم لحكومة الانقلاب

صرح وزير المالية الإماراتي اليوم الخميس أن حكومة بلاده لا تعتزم تقديم مزيد من الدعم المالي لمصر في الوقت الحالي.

وذكر وزير المالية الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم – والذي كان يشغل أيضًا منصب نائب حاكم دبي – للصحافيين أن بلاده لن تقدم دعمًا إضافيًّا لمصر، بحسب رويترز.

*رسالة حصرية مسربة من داخل سجن العزولي الحربي تتحدث عن انتهاكات ضد المعتقلين بداخل السجن

#- يحكي أحد المعتقلين عن تجربة سجن العازولي ، يقول ابتداءًا من دخولي السجن لحظة التشريفة وطبعا مش أي تشريفة ، عدد من عساكر الجيس بدأوا ضرب لا يتوقف ، اللي مسؤول 3 عساكر يدعوا ( علي الدرديري ، أحمد جاد ، بهاء ؟؟؟) مع عدم وجود دورة مياه بالزنزانة ، في الفجر يخرج 50 فرد من الزنزانة للحمام واللي يلحق عشان آخرك 5 دقايق انت و50 شخص.

كنت قبل ما ادخل الحمام بدعي في كل صلاة إني ادخل الحمام، وطبعًا بالليل والنهار يدخل عليك الشاويش وقتها لازم يكون وشك للحيط ، وعادي انه يدخل ويضرب فينا في أي وقت. والأكل كل واحد رغيف مع حاجات غريبة اساسًا مش بتكفي حاجة وكده كده مش كلنا بناكل عشان الحمام. وطبعا أول ما تخرج من الزنزانة بتكون متغمي مع الضرب من كل اللي تقابله من حيوانات ، ولو حد تعب تيجي تنادي عليه يتم التعدي عليك بالسب ويقولك لما يموت نادي علينا. وفعلا على حد قول الراوي مات ناس كتير هناك أخرهم كان الحاج شتيوي 75 سنة مات من التعذيب، وكان نفسه قبل ما يموت إنه يدخل الحمام والحمد لله انه استريح. مش بتحسب انت اتعذبت هناك في اليوم إلا كم ساعة أو كمان لو شاويش له مزاج ويمسك حد يبقى نهاره اسود وهنا رفض الرواي تكملة ما حدث من شدة ما رآه من أهوال .

2 – مصادفة من أحد المعتقلين الآخرين يصف سجن العازولي ، ويحكي أنه في البداية اخذتني قوة ملثمة من بيتي إلى قوات أمن ما ثم إلى العازولي حيث كنت متغميًا وتم تكتيفي أمامي وفضلوا موقفني في الحوش وكل اللي رايح وجاي من العساكر يضرب فيا، وبعد كده دخلت مكتب القائد بالدور الأول وقايل انت هنا في جيش يا ابن ….. ومش في شرطة، وابتدت التشريفة أكتر من 30 عسكري كانوا بيضربوا فيا بالحزام والبيادة وكمان الكهربا ، وفضلت كده حوالي ربع ساعة وأخر لما زهقت شلت الغماية وشفت ضابط جيش والعساكر اللي كانت بتعذبني ( علي الدرديري ، أحمد جاد ، الشاويش محمد) بعد كده طلعوني على زنزانة انفرادي في الدور التاني رقم 7 ونزلوا عليا ضرب التلات عساكر اللي طلعوا معايا الزنزانة بالحزام والعصا، وبعد حوالي ساعة نادوا اسمي عشان التحقيق وركبت عربية جيش وانا متغمي ومربوط خلفي ، رحنا على مكان يدعى ش مكان التحقيق أو بمعنى اصح مكان التعذيب والموت ، ومفيش حركة إلا بالضرب وسب الدين واتحقق معايا اكتر من 5 ساعات في ش، طبعًا كله شتيمة وسب دين وضرب وكهربا ، أما عن دورة المياه بننزل 25 فرد للحمام 5 دقايق غير الاهانة والضرب وانت نازل وانت طالع ، موقف حصلي كنت بكلم واحد عاوز منه بطانية لقيت العسكري (بهاء) نازل عليا ضرب انا وهو اكتر من عشر دقايق بالعصا ، وبعد حوالي 15 يوم من الانفرادي اتنقلت لزنزانة كبيرة في المربع ، ضرب كل يوم وفي يوم من الأيام كان الحاج شتيوي من العريش معانا في الزنزانة ، عمره أكثر من 70 عام وكان اتعذب في العريش وضهره كله تعذيب ، وكان بيقولنا ان فيه ضابط نصراني هو اللي كان بيعذبه وحرقله دقنه ، وكنا بنقول للعساكر عشان يدخلوه الحمام وكانوا الظلمة يرفضوا ، وتقريبًا بتاريخ 25/3/2014 الساعة 3 عصرًا استشهد الحاج شتيوي داخل الزنزانة وهي زنزانة رقم 11 في المربع واخدوا جثته الى جهة مجهولة.

3 – يحكي أحد المعتقلين عن ش واصفًا أياه بمكان التحقيق والتعذيب ، العساكر اللي هناك شرطة عسكرية والضباط مخابرات عسكرية ، بتخرج من سجن العازولي وسط عساكر الشرطة العسكرية في عربية جيش تقريبًا عشر دقايق توصل (أوسخ) مكان في مصر وانت مغمي العينين بس حاسس بكل اللي حواليك ، مبنى مش كبير دورين تقريبًا تحس ان معظمه خشب والسلم بتاعه خشب والدور الاول مكان التحقيق والتعذيب ، وأدواتهما ( المرجيحة – الطبلية – الترابيزة) وكل ده مع الكهربا وكل جهاز لا يوصف من شدة التعذيب ، المعتقلين كلهم بدون ملابس وبيربطوا المعتقل من ايده ورجله ، هناك تسمع الاهات والصريخ من كل مكان ، يحكي أنه سمع أحد المعتقلين أثناء التعذيب بيقول يارب يرد عليه (كلب) منهم وهو بيفتح الدرج عمال تقول يارب أهو أنا حبسته في الدرج ، والتاني يقول وانت ماشي على الصراط هتشوف فرعون تحت قوله متخافش انت سايب وراك رجاله ، ومرة يقول اعتبرني أبو جهل انت بلال وأنا اعذبك وانت تقول أحد أحد طول الليل ، يقول أنهم اجبروا معتقل انه يجامع الحائط بعد كهرباء مستمرة بعضوه الذكري ، يحكي انه اثناء تعذيبه ومن شدته قلت للضابط انا هعترف بكل حاجة رد عليا قائلا : انا مش عاوزك تعترف انا بستمتع بتعذيبك ، ويقول ان في السجن هناك معتقل اسمه أيوب 12 سنة قتلوا أبوه امامه بالنار وهو من شمال سيناء ، وما عرفته انه خرج من العازولي قريبا ، وما خفي كان اعظم وحسبي الله ونعم الوكيل.

4 – معتقل يحكي أن الطبلية كرسي خشبي فيه عمود خشبي وفمي على الطبلية والعمود على ظهري والذراعين بيربطوا كل ذراع في ايد ومع سحب القرص تسحب الذراعين للخلف زي الفرخة لما تقطعها من عند الصدر ، تحس ان القفص الصدري يبتقطع من بعضه وكل ده طبعا مع الكهربا من تحت من غير ملابس ، أما عن وصف المرجيحة فهو بيربط حديدة تحت مفصل الركبة وايدك تتربط مع ركبتك ويتم تعليقك من الحديدة ، واذا لم تملك الحديدة كويس تقطع من ايدك ورجلك مثلما تسلخ الذبيحة ، والكهربا بتجيلك من كل حتة ، أما عن الترابيزة فهي تسمى عمليات الطرق مع الكهربا طبعًا ، وده اللي حصل معايا ولا اعلم ايه بيحصل مع غيري من اجهزة على حد قول هذا المعتقل يحكي ان تعليقة الشباك دي من العساكر وهي تسليتهم اني اتربط خلفي ويعلقوني على الشباك ، والسجاير يطفوها في جسمنا ، ويرشدوك على طريقك بلسعة السجاير من الدور الارضي لحد الدور التاني ، والضرب وحشي اكتب ايه تاني دي حاجات لا توصف وحسبي الله ونعم الوكيل.

5 – يحكي معتقل بسجن العقرب عن تجربته وشهادته عن هذا السجن المميت ، يقول أنه دخل السجن يوم 16/1 مساءًا مع حفلة استقبال استمرت ساعة ونص من ضرب وشتيمة من عساكر الشرطة العسكرية ، ويقول الحفلة ممكن تمتد الى 13 ساعة على حسب تصنيف المعتقل ، يقول أن اسمه السجن الحربي بمعسكر الجلاء (قيادة مقر الجيش التاني) بالإسماعيلية والمعسكر ده مساحته حوالي 200 فدان ، مدينة متكاملة به لواءان جيش يعني تقريبا بقوة 20 الف ، ويصف انه في الاول تم حجزه بالنيابة العسكرية بزنزانة صاج ارضها غرقانة بالبول اعزكم الله ، ونمت على بطانية وسط هذه القذارة ومفيش لا أكل ولا مياه 3 ايام ، بعد ذلك ذهبت الى ش 500 متر تقريبا تقضيها في الضرب بالعصا والشوم والزحف من عساكر الشرطة العسكرية ، ش عبارة عن فيلا مبنية على الطراز الانجليزي بناها الانجليز للمرشدين التابعين لقناة السويس وتم ضمها للجيش التاني بعد التأميم ، وهناك شهود أنه تم التحقيق مع الشيخ كشك بهذا السجن وانه مستمر من أيام الستينات ، يصف الراوي المسافة بين السجن ومبنى التحقيق تقريبًا بعربية الجيش 10 دقايق ، يقول أن التحقيق من 3 جهات (جهتان معلومتان وهم الأمن الوطني وهو المسيطر والتاني المخابرات الحربية وجهة غير معلومة (المخابرات العامة) بحجة أنك خطر على الأمن القومي، يقول أن المسيطر على التحقيقات هناك ضابط أمن دولة اسمه الحركي (سيف) وهو تقريبا الرجل الأول في جهاز الامن الوطني المصري وكان الرجل التاني بعد ضابط اسمه الحركي (جعفر) أيام المخلوع مبارك ، أما عن بداية التعذيب يبدأ المحقق بمناداة شرطة فيتم تجريده من الملابس بعد ذلك يقولك اعترف ولو لم تتكلم يتم تعذيبك

*اعتقال 4 أشخاص منهم فتاتين بشبرا الخيمة بتهمة قتل أحد رافضي الانقلاب

اعتقلت قوات الأمن فتاتين وشابين من أحد المستشفيات بشبرا الخيمة ، أثناء تواجدهم مع أحد المصابين بإصابة خطيرة والتي أدت لوفاته نتيجة هجوم البطلجية على مسيرتهم الرافضة للانقلاب مساء أمس بالمطرية.

وبمجرد وصولهم إلى المستشفى احتجزتهم إدارتها لحين وصول قوات أمن الانقلاب واعتقالهم ، وتم توجيه تهمة القتل لهم .

جدير بالذكر أن الشخص المقتول بمسيرة المطرية أمس ، لم يعرف عنه أحد أي معلومات شخصية حتى الآن، وقد قتل بعد الاعتداء عليه من قبل البلطجية.

*تأجيل محاكمة نجلي مبارك في قضية التلاعب بالبورصة

أجلت محكمة جنايات الجيزة المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار إبراهيم الصياد، نظر جلسات محاكمة جمال وعلاء مبارك، نجلي رئيس الجمهورية الأسبق، و6 آخرين من رجال الأعمال ومسئولين وأعضاء سابقين بمجلس إدارة البنك الوطني، لاتهامهم بالحصول على مبالغ مالية بغير حق من بيع البنك الوطني المصري، وإهدار المال العام، والتسبب في خسائر كبيرة للاقتصاد المصري وتدمير الجهاز المصرفي بالبلاد، عن طريق التلاعب بالبورصة، لجلسة 12 يونيه المقبل لاستكمال سماع شهود الإثبات أرقام 7 و9و10.
 
كما كلفت المحكمة النيابة العامة بالتحرى عن ورثة المتهم الثانى المتوفى وعما إذا كانوا قد استفادوا من تركته من عدمه.

*حبس الناشطة سمية الشواف 6 أشهر بتهمة قول “حسبي الله ونعم الوكيل في الظلمة” لمدير الامن

قضت محكمة جنح اكتوبر اليوم الخميس برئاسة المستشار محمد صديق بحبس سمية الشواف، ستة أشهر وغرامة قدرها 500 جنيه علي خلفية اتهامها بسب وقذف أحد قيادات الداخلية.
وسمية هي ابنه الدكتور عبد الرحمن الشواف أحد قيادات الاخوان المسلمين بمدينة السادس من اكتوبر، ومسئول المستشفى الميداني باعتصام رابعة العدوية والمعتقل حاليا.

*طلاب ‫‏جامعة القاهرة‬ يؤدون صلاة الغائب على شهيد جامعة عين شمس

طلاب ‫‏جامعة القاهرة‬ يؤدون صلاة الغائب اليوم على الطالب محمد أيمن شهيد جامعة عين شمس ، عقب هدوء الاوضاع بمحيط الجامعة إثر إعتداء قوات أمن الانقلاب عليهم بالغاز المسيل للدموع.

*89 سنة لـ 19 من رافضي الانقلاب بالشرقية

قضت محكمة  جنح “ههيا” بالشرقية بالسجن على 19 من رافضى الانقلاب 89 سنه وغرامه مليون وأربعمائة وخمسين ألف جنيه، حيث حكمت المحكمة بسجن 12 من رافضي الانقلاب غيابيا 5 سنوات وغرامه مائة ألف جنيه لكل منهم، حكمت حضوريا بحبس 5 أخرين 5 سنوات وغرامه 50 ألف جنيه وحبس 2 أخرين لمده سنتين.

*طائرة تحلق فوق القاهرة والمحافظات للدعاية للسيسي

أقلعت من مطار القاهرة الدولي، اليوم الخميس، طائرة خاصة لدعم المرشح الرئاسي في مصر، عبد الفتاح السيسي، في جولة تشمل عدة محافظات وسط وجنوب البلاد، وتستمر يوما واحدا. وينظّم هذه الرحلة الترويجية تيار الاستقلال (الذي يضم 20 حزبًا سياسيًا، بينها التجمع والسلام الديمقراطي والناصري ومصر القومي والثورة المصرية).
ومن المقرر أن تحلق الطائرة فوق سماء العاصمة القاهرة حيث تلقي الآلاف من أعلام مصر وصور شخصية للسيسي، بحسب بيان للتيار.
وأضاف البيان: “ثم تتوجّه في جولة أعلى محافظات الفيوم، وبني سويف، والمنيا، وأسيوط، وسوهاج، وتختتم جولتها في قنا حيث من المقرر عقد مؤتمر جماهيري لدعم السيسي” مساء اليوم. وتحمل الطائرة على متنها المستشار أحمد فضالي (مؤسس تيار الاستقلال)، وعدد من السياسيين والمؤيدين للسيسي، فضلاً عن عدد من الإعلاميين، بحسب مراسل وكالة “الأناضول”.
وانطلقت في الحادية عشرة، مساء يوم الأربعاء بتوقيت القاهرة، عملية تصويت المصريين بالخارج في الانتخابات الرئاسية، في أول لجنة اقتراع، بنيوزيلندا، حسب توقيتها وهو التاسعة صباح الخميس، حسب المتحدث باسم وزارة الخارجية.
وتستمر الدعاية الانتخابية للمرشحين في الانتخابات حتى 23 مايو الجاري، قبل أن يتم التصويت داخل مصر يومي 26 و27 مايو الجاري. وهذه الانتخابات هي ثاني استحقاقات خارطة الطريق الانتقالية، التي أعلنها الرئيس المعين المؤقت، عدلي منصور، يوم 8 يوليو الماضي، بعد التصديق على الدستور المعدل في يناير الماضي

*حكومة الانقلاب تتفاوض علي مساعدات عربية قيمتها 9 مليار دولار

قال مسئول بارز بوزارة المالية في حكومة الانقلاب، إن بلاده تتفاوض مع ثلاث دول خليجية، لبدء برنامج جديد من المساعدات العربية لمصر تصل قيمته إلي 9 مليار دولار خلال العام المالي المقبل بمجرد انتهاء الانتخابات الرئاسية بمصر نهاية الشهر الحالي، مشيرا إلي أن هذه الدول مستعدة لتقديم مساعدات لمصر لمدة عامين اضافيين أو ثلاث على أقصى تقدير.

وقال مسئول رفيع بوزارة المالية المصرية، لمراسل وكالة الأناضول، الأسبوع الماضي، إن المساعدات العربية لمصر ستصل إلى 21.03 مليار دولار خلال العام المالي الجاري، وذلك منذ الانقلاب العسكري على الرئيس المنتخب محمد مرسي في يوليو/تموز الماضي، وحتى نهاية يونيو/حزيران المقبل.

وأضاف المسئول الحكومي – طلب عدم ذكر اسمه- في اتصال هاتفي مع وكالة الأناضول، أن مصر تتفاوض مع السعودية ، والإمارات، والكويت للحصول علي منح نفطية للعام المالي المقبل، تصل قيمتها إلي 4 مليار دولار لسد احتياجات البلاد من منتجات بترولية تشمل السولار، والبنزين، والبوتاجاز، والمازوت.

ووفقا لتصريحات مسئولين مصريين، ستصل المساعدات النفطية لمصر من السعودية، والإمارات، والكويت، خلال العام المالي الحالي 2013 / 2014، إلي 7.13 مليار دولار، منها 3.93 مليار دولار خلال النصف الأول من العام المالي الحالي ( يوليو/ تموز – ديسمبر كانون الأول الماضي)، ونحو 3.2 مليار دولار في النصف الثاني من العام المالي الحالي ( يناير/كانون الثاني- يونيو/حزيران).

وقال المسئول الحكومي، إن الجزء الثاني من المساعدات الخليجية، في العام المالي القادم، قيمته 5 مليار دولار، يتضمن تمويل مشروعات بنية تحتية، ومشروعات خدمية لتحسين الصحة والتعليم والتشغيل، وتمويل برنامج لتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

ووفقا لتصريحات مسئولين مصريين، قدمت السعودية، والإمارات، والكويت، نحو 12.9 مليار دولار منها مساعدات نقدية، وتمويلا لمشروعات تنموية في البلاد، منذ الانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي في يوليو/تموز الماضي، منها 2.9 مليار دولار لإنشاء مشروعات تنموية، ونحو 3 مليارات دولار ستدعم بها الامارات مشروع المليون وحدة سكنية، الذي ستقوم بتنفيذه شركة “أرابتك” الإماراتية.

وأضاف المسئول الحكومي، أن الحكومة المصرية تعد حاليا لأكبر برنامج لتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة بتمويل مشترك من البنك المركزي، والبنوك المحلية، ووزارة الاستثمار والتضامن والمالية والصناعة، مع الدول الخليجية لاستغلال كافة الطاقات والقدرات.

* السيسي: لن تنتهي محاولات اغتيالي

قال قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي موجها حديثه للغرب، في مقابلة مع وكالة “رويترز” للأنباء ظهر الأربعاء، “أنتم كان لكم دور في دعم الديمقراطية.. وده أمر جيد ولكن مش هينجح بالشكل المطلوب وفي أسرع وقت إلا من خلال دعم اقتصادي جيد”.

وتوقع السيسي مزيدا من محاولات الاغتيال التي تستهدفه وقال “(هناك) فكر متشدد لا يقبل التفاهم مع الآخر ويتصور أنه على الحق المبين الوحيد ودي المشكلة”.

وكان السيسي ذكر في مقابلة تلفزيونية الأسبوع الماضي بثت على قناتين مصريتين أنه تعرض لمحاولتي اغتيال.

وعن التيار الإسلامي قال السيسي إنه “فقد الصلة مع أغلب المصريين.. وده أمر يجب أن تكونوا منتبهين له.. والعنف تجاه المصريين أفقدهم التعاطف ومخلاش لهم فرصة للتصالح”.

ووصف السيسي العلاقات مع الولايات المتحدة بأنها مستقرة وثابتة ولكنها مرت بفترة ارتباك، وأضاف “محتاجين في مصر نتعامل مع كل الدول.. مافيش مجال نتعامل مع دولة على حساب دولة أخرى”.

* السيسي : ليبيا تمثل خطر حقيقيوينتقد دعم المعارضة السورية

دعا عبد الفتاح السيسي المرشح الرئاسي، الولايات المتحدة إلى تقديم الدعم لمساعدة مصر في مكافحة الإرهاب وتجنب خلق أفغانستان جديدة في الشرق الأوسط. كما دعا السيسي في مقابلة مع “رويترز” الولايات المتحدة إلى استئناف مساعداتها العسكرية لمصر والتي تقدر بمبلغ 1.3 مليار دولار سنويا والتي جمدتها واشنطن جزئيا بعد الحملة التي شنتها السلطات المصرية على الإخوان المسلمين العام الماضي. وسئل السيسي (59 عاما) عن الرسالة التي يوجهها للرئيس الأمريكي باراك أوباما فقال “نحن نخوض حربا ضد الإرهاب”.
وأضاف “الجيش المصري يقوم بعمليات كبيرة في سيناء حتي لا تتحول سيناء إلى قاعدة للإرهاب تهدد جيرانها وتتحول مصر إلى منطقة غير مستقرة. لو مصر مش مستقرة يبقي المنطقة مش هتبقي مستقرة”.
وتابع السيسي “إحنا محتاجين الدعم الأمريكي في مكافحة الإرهاب. محتاجين المعدات الأمريكية لاستخدامها في مكافحة الإرهاب. وقال إن ليبيا التي سقطت فريسة للفوضى في أعقاب الإطاحة بمعمر القذافي في انتفاضة دعمها الغرب أصبحت تمثل تهديدا أمنيا لمصر. وطالب السيسي الغرب بأن “يستكمل مهمته بانه هو يحقق استقرار داخل ليبيا بتجميع السلاح وبتطوير وتحسين القدرات الأمنية في ليبيا قبل ما يتخلي عنها”.
وأضاف أن على الغرب أن يتفهم أن الإرهاب سيصل إليه ما لم يساعد في القضاء عليه المنطقة وأنا أتصور ان في دور للغرب في ذلك. هم لم يستكملوا مهمتهم في ليبيا.” وقال أيضا “على الغرب ان ينتبه لما يدور فى العالم وخريطة التطرف التى تنمو وتزداد. هذه الخريطة ستمسكم لا محالة”.
وشدد السيسي على أهمية الحفاظ على وحدة سوريا في انتقاد غير مباشر للسياسة الغربية في سوريا حيث تدعم الولايات المتحدة وأوروبا مقاتلي المعارضة الساعين منذ ثلاث سنوات لإسقاط الرئيس بشار الأسد وحيث انتشرت الجماعات الإسلامية المسلحة مما أدى إلى تمزيق البلاد.
وقال السيسي “انا باتكلم علي إن الحل السلمي هو الحل المناسب. وحدة سوريا ده لصالح أمن المنطقة. وان سوريا لا تتحول إلي منطقة جاذبة للعناصر الإرهابية والمتطرفة. ده هيهدد المنطقة بالكامل”.
وتابع “والا هنشوف أفغانستان تانية. ومفتكرش إن إنتوا عايزين تعملوا أفغانستان تانية في المنطقة.” والعداء بين الإسلاميين والدولة المصرية قديم. فقد اغتال متشددون الرئيس أنور السادات عام 1981 بعد توقيع معاهدة سلام مع إسرائيل عام 1979. كما نجا حسني مبارك الذي أطاحت به انتفاضة شعبية عام 2011 من محاولات اغتيال.
وقال السيسي إن الجيش اضطر للتدخل بعد الاحتجاجات الشعبية الواسعة على انفراد الإخوان المسلمين بالحكم.
وتابع قائلا “كل الوقت ما بيمر بتتضح الصورة أكتر للجميع. والناس بتدرك والعالم بيدرك إن اللي حصل في مصر ده كان إرادة الشعب المصري. وماكانش يقدر الجيش يتخلي عن شعبه وإلا كانت هتحصل حرب أهلية. احنا مش عارفين كانت هتوصل إلى أي مدي”.
وفي ديسمبر الماضي تم حظر جماعة الإخوان باعتبارها جماعة إرهابية. كما أن الرئيس السابق محمد مرسي الذي تم عزله في يوليو الماضي يحاكم بتهم تصل عقوبتها إلى الإعدام. كذلك أحالت محكمة أوراق مرشد الإخوان محمد بديع إلى المفتي لأخذ رأيه في إعدامه هو ومئات آخرين من مؤيدي الإخوان.
كما شهدت الشهور التسعة الأخيرة زيادة في نشاط الجماعات الجهادية في شبه جزيرة سيناء بالإضافة إلى سلسلة من الهجمات في عدد آخر من المدن من بينها القاهرة. وقتل المتشددون المئات من رجال الشرطة والجيش في تفجيرات وحوادث إطلاق نار في الشهور الماضية. وقال السيسي نفسه إنه تم اكتشاف محاولتين لاغتياله. وقال السيسي إن مشكلة الإخوان ليست معه. وأضاف “المشكلة مع الشعب المصري… انزلوا كلموا المواطن المصرى العادى البسيط واسألوه هتجدوا إنه غاضب جدا ورافض جدا أى شكل من أشكال المصالحة وبصراحة مفيش أى رئيس خلال الفترة القادمة أيا كان هيستطيع أن يعمل ضد إرادة الشعب المصرى”.
ويقول السيسي الذي ازدادت شعبيته بدرجة كبيرة عقب عزل مرسي في يوليو تموز إنه يدرك التحديات الكبيرة التي تواجه مصر بعد الاضطرابات التي سادتها في السنوات الثلاث الأخيرة منذ عزل مبارك. لكنه يرفض التحركات السياسية على غرار ما يحدث في الولايات المتحدة من سعي لتحقيق نتائج خلال 100 يوم من الحكم ويقول إن البلاد تحتاج لجهد كبير.
وقال “100 يوم مش كفاية الحقيقة لان حجم التحديات اللي موجودة في مصر كثيرة جدا. وفي البرامج اللي موجودة في الدول الغربية الأمور اكثر استقرارا بكتير في كافة المجالات عن الواقع المصري. أنا متصور إن في خلال سنتين من العمل الجاد والدءوب ممكن نحقق يعني شكل من أشكال التحسن اللي المصريين بيتمنوه ويتطلعوا وقال السيسي إن العلاقات بين مصر وإسرائيل اللتين تربطهما معاهدة سلام مستقرة منذ أكثر من 30 عاما رغم أنها تواجه تحديات كثيرة.
وقال “إحنا علاقتنا مع إسرائيل ومعاهدة السلام دي معاهدة مستقرة بقالها أكثر من 30 سنة. وقابلت كثير من التحديات وهي مستقرة وثابتة وإحنا بنحترمها وسنحترمها”.
وأضاف “محتاجين نشوف دولة فلسطينية. محتاجين نتحرك في السلام اللي تجمد بقاله سنين طويلة. هيبقي في فرصة حقيقية للسلام في المنطقة دي.”
وتابع “احنا مستعدين للعب أي دور يحقق السلام والاستقرار والتقدم في منطقة الشرق الأوسط.” ومن المتوقع على نطاق واسع أن يفوز السيسي في انتخابات الرئاسة هذا الشهر. وهو يخوض الانتخابات أمام منافس واحد هو حمدين صباحي الذي جاء ثالثا في انتخابات الرئاسة السابقة عام 2012.
وأبدى السيسي موقفا يماثل موقف حكام مصر العسكريين السابقين من الاخوان إذ قال “المشكلة إن هما فقدوا الصلة مع المصريين وفقدوا التعاطف مع غالبية المصريين. وده أمر لازم انتوا تكونوا منتبهين ليه. العنف الغير مبرر تجاه المصريين ده أفقدهم أي شكل من أشكال التعاطف مش بس كده. ده كمان مخلاش ليهم فرصة للمصالحة الحقيقية مع المجتمع وده الواقع اللي إحنا بنتكلم فيه. “إجراءات زى التعليم وزى محاربة الجهل والفقر وايجاد فرص عمل للناس والثقافة بكل ما تعنيه كلمة ثقافة من فنون وآداب حتى تصحيح الخطاب الدينى ده جزء من المعالجة لكن فيه قانون وفيه دولة قانون لازم كلنا نحترمها وهما لو احترموا القانون ونفذوه ما افتكرش هيبقى فيه مشكلة”.
ولم يكن العالم يعرف شيئا يذكر عن السيسي الذي كان رئيسا للمخابرات الحربية في عهد مبارك قبل أن يظهر على شاشات التلفزيون في الثالث من يوليو تموز ليعلن عزل مرسي بعد احتجاجات حاشدة على إدارة مرسي لشؤون البلاد. وبعد عزل رئيسين من خلال احتجاجات شعبية خلال ثلاث سنوات فقط سيتعين على السيسي تحقيق نتائج سريعة يشعر من خلالها المصريون بتحسن الأحوال. وبخلاف التعاون الأمني مع الغرب لمكافحة التطرف الإسلامي قال السيسي إن طموح واشنطن لتطبيق الديمقراطية في مصر وغيرها يمكن أن يتم من خلال التعاون في مجالات الاقتصاد والتعليم من خلال تقديم المنح التعليمية وإقامة مشروعات يمكن أن تساهم في حل مشكلة البطالة.
وقال “دى مواجهة بتتطلب مشاركة الجميع. وأنتم كنتم ليكم دور فى دعم الديمقراطية عايزين تعملوا ديمقراطية فى دول كثيرة وهذا أمر جيد لكن كمان ده مش هينجح بالشكل المطلوب وفى أسرع وقت إلا من خلال دعم اقتصادي جيد ودعم التعليم بشكل جيد”.
وقال “يا ترى مستعدين تفتحولنا بلادكم لمزيد من التعليم وميكونش مكلف. نرسل النابهين من أبنائنا يتعلموا فى بلادكم ويشوفوا ويتعلموا. مستعدين تعملوا جامعات تقدم تعليم وثقافة حقيقية… “الديمقراطية مش ان إحنا نعلم الشباب فقط. لا. نعمل مناخ مناسب لإنجاح هذه الديمقراطية. هل أنتم عندكم استعداد لهذا.
هل عندكم استعداد توفروا فرص عمل فى دولة زي مصر عشان الناس تشتغل والفقر يقل.
وده يبقي برنامج من برامج دعم الديمقراطية فى مصر.
هل أنتم عندكم استعداد ان تشاهدوا مشاكل زى مشاكل العشوائيات بالملايين فى مصر وتساهموا فيها عشان يبقى فيه مناخ حقيقى لديمقراطية حقيقي

* المصريون يغيرون توقيتهم 3 مرات خلال 73 يوما

مع دقات الساعة الثانية عشرة من منتصف ليل الخميس – الجمعة، يقدم المصريون ساعاتهم لمدة 60 دقيقة، ليبدأوا العمل بالتوقيت الصيفي بعد توقف دام 3 سنوات.

هذا التغيير يتبعه تغيران آخران، الأول في 28 يونيو/ حزيران المقبل، تزامنا مع بدء شهر رمضان، بالعودة للتوقيت الشتوي وتأخير الساعة لمدة 60 دقيقة، قبل أن يعود العمل بالتوقيت الصيفي (تقديم الساعة 60 دقيقة)والثاني في 28 يوليو/ تموز مع نهاية شهر رمضان المقبل.

وبذلك يكون المصريون يغيرون توقيتهم 3 مرات في 73 يوما.

ويستمر العمل بالتوقيت الصيفي حتى يوم الخميس الأخير من شهر سبتمبر/ أيلول المقبل، ليعود العمل بالتوقيت الشتوي

وكانت الحكومة المصرية برئاسة إبراهيم محلب، قد قررت في 7 مايو/ آيار الجاري، العودة إلى تطبيق التوقيت الصيفي، الذي ألغته حكومة رئيس الوزراء الأسبق عصام شرف، بعد ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011 (التي أطاحت بنظام الرئيس الأسبق حسني مبارك)، على أن يتم استثناء شهر رمضان من العمل بهذا التوقيت، ثم العودة إليه مرة ثانية بعد انتهاء الشهر.

قرار تغيير التوقيت بين الصيفي والشتوي، أثار حالة كبيرة من الجدل، في مصر، لعدة اعتبارات منها:

تخفيف الأحمال الكهربائية: حيث اختلفت ردود الأفعال حول جدوي العمل بالتوقيت الصيفي في تخفيف الأحمال الكهربائية، بتقليل ساعات الليل التي يتم فيها زيادة الضغط علي الأجهزة الكهربائية، وزيادة ساعات النهار التي يكون فيها المواطنون خارج منازلهم.

وهذا السبب هو ما أكد عليه حسام القاويش، المتحدث باسم مجلس الوزراء، قائلا إن “الهدف من قرار الحكومة بعودة العمل بالتوقيت الصيفي هو التأثير الإيجابي على استهلاك الوقود والعمل على تخفيف الأحمال لتوليد الكهرباء”.

وأشار إلى أنه “تم استثناء شهر رمضان من هذا القرار، حيث يعود العمل فيه بالتوقيت الشتوي حتى لا تكون فترة النهار طويلة جداً”.

وبحسب استطلاع أجرته وزارة المالية المصرية أوائل الشهر الجاري، فقد وافق 46% من المشاركين في الاستفتاء على عودة التوقيت الصيفي بدعوى أنه يحقق وفرًا ملموسًا في استهلاك الكهرباء، بينما رفض 53% عودة ذلك التوقيت.

إلا أن وزارة الكهرباء، نفت علاقة التوقيت الصيفي بتخفيف الأحمال والتأثير في انقطاع التيار الكهربائي، حيث قال محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، في تصريحات سابقة له إن “التوقيت الصيفي تأثيره محدود، ولن يقلل من انقطاع التيار الكهربائي”، وهو نفس ما أشار إليه حافظ سلماوي المدير التنفيذي لجهاز تنظيم مرفق الكهرباء، بأن “التوقيت الصيفي سيوفر 1.5% فقط من استهلاك الكهرباء”.

أحد مكتسبات الثورة: استقبل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي قرار الحكومة بعودة التوقيت الصيفي بالسخرية، كونه يلغي ما أسموه “آخر مكتسبات ثورة 25 يناير/ كانون الثاني 2011″، حيث أن من ألغى العمل هو عصام شرف رئيس الوزراء الأسبق بعد ثلاثة أشهر من ثورة يناير/كانون الثاني 2011، أي أن سريان قرار شرف بإلغاء العمل بالتوقيت الصيفي استمر لمدة 3 سنوات و25 يوما فقط.

دعوى قضائية: كما تسبب قرار حكومة محلب بعودة التوقيت الصيفي للحياةفي إقامة موظف بمحافظة كفر الشيخ (دلتا النيل/ شمال)، لدعوى قضائية أمام محكمة القضاء الإداري بكفر الشيخ، ضد رئيس الوزراء للمطالبة بإلغاء قراره بإعادة التوقيت الصيفي، لتأثيره على مواعيد العمل الرسمية وفي الذهاب والإياب لمقار وظائفهم، وهو ما أحالها إلى الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإداري بالقاهرة (غربي العاصمة) للاختصاص.

ومن المنتظر، أن يقوم القاضي محمد قشطة، نائب رئيس مجلس الدولة ورئيس محكمة القضاء الإداري بالقاهرة، بتحديد موعد جلسة لنظر الدعوى.

ويقصد بالتوقيت الصيفي تغيير التوقيت الرسمي في البلاد مرَّتين سنوياً ولمدة عدة أشهر من كل سنة، حيث تتمُّ إعادة ضبط الساعات الرسمية في بداية فصل الربيع، بتقيدم عقارب الساعة 60 دقيقة، أما العودة إلى التوقيت العادي (التوقيت الشتوي)، فيتم في موسم الخريف، ويقصد به تأخير الساعة لمدة 60 دقيقة.

وكان الأمريكي بنجامين فرانكلين أول من طرح فكرة التوقيت الصيفي عام 1784، لكن لم تبدأ الفكرة جديا إلا في بداية القرن العشرين، حيث طرحَهَا من جديدٍ البريطاني وليام ويلت الذي بذَلَ جهودًا في ترويجها، وانتهت بمشروع قانون ناقشه البرلمان البريطاني في عام 1909 ورفضه.

وتحقَّقت فكرة التوقيت الصيفي لأول مرة أثناء الحرب العالمية الأولى، حيث أجبرت الظّروف البلدان المتقاتلة على وجود وسائل جديدةٍ للحفاظ على الطاقة، فكانت ألمانيا أول بلدٍ أعلنت التوقيت الصيفي، وتبعتها بريطانيا بعد فترة قصيرة.

وبدأ العمل بالتوقيت الصيفي بمصر، إبان حكم الرئيس الأسبق حسني مبارك، بعد وضع قانون حمل رقم 141 لسنة 1988، يقر نظام التوقيت الصيفي، والذي تم تعديله بقانون رقم 14 لسنة 1995، وحدد الجمعة الأخيرة من شهر أبريل/ نيسان لبدئه والخميس الأخير من سبتمبر/ أيلول لنهايته، قبل أن تقرر حكومة شرف إلغاؤه في 20 أبريل/ نيسان 2011.

قاطع انتخابات الدم

الإمارات تعتقل أكاديمي يمني منذ أكثر من شهرين .. وسلطاتها الأمنية تنكر احتجازه

yemen empassy uaeالإمارات تعتقل أكاديمي يمني منذ أكثر من شهرين .. وسلطاتها الأمنية تنكر احتجازه

شبكة المرصد الإخبارية

ناشدت اسرة أ.د عبدالملك عبدالوهاب الحسامي الأستاذ الجامعي في جامعة العين الاماراتية، الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي ورئيس حكومة الوفاق الوطني محمد سالم باسندوة بالتدخل الفوري ومطالبة سلطات الامارات بسرعة الإفراج عن د. عبدالملك الحسامي.

واوضح احد افراد اشرة الحسامي ان السلطات الامنية بدولة الامارات العربية المتحدة، اعتقلت الدكتور الحسامي قبل شهرين، من منزله، ثم انكرت انها احتجزته بعد ان بعثت السلطات اليمنية بمذكرة بشأنه، مناشداً منظمات حقوق الإنسان المحلية والدولية للتضامن مع الضحية والضغط على سلطات الامارات للإفراج عنه.

وذكر احد أفراد أسرة الدكتور أن قوات أمنيه مكونة من ثلاث عربات ومعية شرطه نسائية داهمت منزل الدكتور الحسامي بالامارت بتاريخ 26 فبراير من العام الحالي واعتقلته دون ابداء أي سبب الأمر الذي تسبب برعب وهلع لزوجته وأولاده حيث حرمت عائلته من زيارته ولا تعرف أي شي عنه حتى الآن.

ويعمل الدكتور عبدالملك الحسامي أستاذاً للغة العربية في جامعة العين الاماراتية منذ 12 عاما ومعروف عنه التزامه بالقوانين واحترامه لنظام وشعب الامارت بالإضافة إلى تفانيه في أدى مهامه التعليمية والأكاديمية بكل أخلاص.

د. عبد الملك الحسامي

د. عبد الملك الحسامي

ووجهت وزارة الخارجية اليمنية مذكرة إلى سفارة اليمن بـ ابوظبي لمعرفة أسباب اعتقال الدكتور والقيام بواجبها الا أن أسرته تفاجأت بالرد، الأمر الذي زاد من قلق اسرته على مصير المعتقل حيث بعثت سفارة اليمن في أبوظبي بمذكرة رد إلى وزارة الخارجية اليمنية تفيد انها حصلت على رد من وزارة الخارجية الاماراتية بان الدولة لم تقم باحتجازه.

وجاء في مذكرة السفارة تسلمنا بتاريخ 15- 4- 2014 مذكرة من وزارة الخارجية الاماراتية رقم ع/ش ق/ ش ق ج /6/9/5668 بتاريخ 8/4/2014 مفادها بان الجهات المختصة في الدولة لم تقم باحتجازه وانه لا تتوفر لديها أية معلومات عن مكان تواجده

وطالبت وزارة الخارجية اليمنية في مذكرة أخرى بعثتها الى السفارة اليمنية بالامارات بتاريخ 22- 4- 2014م طالبت بالتحري وطلب السلطات المعنية في سبب اختفاء الدكتور عبدالملك الحسامي .

واستغربت اسرة الحسامي صمت السفارة اليمنية وعدم مطالبتها لخارجية الإمارات بالتحري والتحقيق مع الجهات الأمنية عن سبب اختفائه، مشيرة انه وإلى الآن وبعد توجيه وزير الخارجية اليمني للسفارة بمطالبة الجهات المعنية في الإمارات بالتحقيق والتحري كما جاء في رد الوزير على رسالة السفارة لم تقدم السفارة بأي إفادة.

متابعة متجددة . . الاثنين 5 مايو . . زواج مصر من أمريكا باطل

زواج أمريكا من مصرمتابعة متجددة . . الاثنين 5 مايو . . زواج مصر من أمريكا باطل

شبكة المرصد الإخبارية

*وكم ذا بمصر من المضحكات ولكنه ضحك كالبكا . . إضحك على قضاء الكاراتيه: نائب عام الانقلاب يحرك بلاغا يضع أوباما على قائمة ترقب الوصول

أمر النائب العام  الانقلابي  هشام بركات، بإحالة بلاغ ضد الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ومسؤولين أوروبيين إلي نيابة استئناف القاهرة برئاسة المستشار زكريا عبد العزيز عثمان، المحامي العام الأول، للتحقيق في اتهامهم بالتورط في التجسس على الدولة المصرية.

كان مقدم البلاغ قد اتهم أمريكا ، بريطانيا ،  ألمانيا ، إسرائيل بالتجسس على مصر ، وطالب بوضع قادتهم على قوائم ترقب الوصول إلى المطارات والموانئ المصرية، ومنع حاملي جنسية أمريكا ــ بريطانيا ــ ألمانيا ــ إسرائيل من مراقبة أي انتخابات تجرى فى مصر ، ومنع  إجراء أي مباحثات عسكرية معهم ، ومنع عبور سفنهم فى قناة السويس .

*السيسي يزعم اكتشاف محاولتين لاغتياله

قال المرشح للانتخابات الرئاسية المصرية وزير الدفاع السابق عبد الفتاح السيسي، إنه تم اكتشاف محاولتين لاغتياله خلال الفترة الماضية، دون أن تاريخا محددا لهما أو المتورطين فيهما، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه لم يخطط “للاستيلاء على الحكم”.

جاء ذلك في حوار تليفزيوني مسجل بثته قنوات مصرية مساء اليوم الإثنين، وهو المرة الاولى التي يظهر فيها السيسي في حوار تلفزيوني.

وفي معرض رده على سؤال وجهته له المحاورة بشأن محاولات الاغتيال التي استهدفته وتم اكتشافها قال السيسي: ” اكتشفت محاولتين ولا ترهبني محاولات الاغتيال لأنني أؤمن أن الاعمار بيد الله”.

وحول ما إذا كان لديه خطة للاستيلاء على الحكم في مصر عقب عزل الرئيس السابق محمد مرسي في 3 يوليو/ تموز الماضي، أضاف السيسي: ” لا أستطيع أن أحترم نفسي أو أحترم إرادة المصريين أن أقوم بعمل خطة للاستيلاء على الحكم في مصر لكن بيان 3 يوليو (الذي أعلن فيه عزل مرسي) كان واضح جدا حيث قلت أن رئيس المحكمة الدستورية هو الرئيس المؤقت لمصر (عدلي منصور) دون تدخل من أحد، وقلت بعدها احترام إرادة المصريين أشرف لي من تولي الحكم”.

وتابع المرشح الرئاسي أنه بدأ دراسة أمر ترشحه للرئاسة في 27 فبراير/شباط الماضي عندما استشعر حجم التحديات التي تواجهها مصر.

وأضاف: “رأيت التحديات على مصر والاستهداف داخل وخارج مصر.. أي وطني مسؤول وعنده فرصة أن يتقدم لحماية هذا الوطن وهذا الشعب ومستقبله كان يجب أن يتخذ هذا القرار، خاصة مع وجود استهداف للوطن من داخل وخارج مصر”.

وتوعد السيسي من يحاولون استهداف بلاده بقوله: “لا أحد يستطيع الاقتراب من مصر لأن بها من يقدر أن يحميها”.
وقال السيسي إنه اتخذ قراره بعد “استدعاء المصريين له وخاصة البسطاء للترشح.. أوامر المصريين واجبة التنفيذ على أي حد (شخص) والمواطنون هم السلطة العليا في البلاد”.

وفي مارس/ آذار الماضي، أعلن السيسي استقالته من منصب وزير الدفاع، وترشح لخوض الانتخابات الرئاسية المقررة يومي 26 و27 من الشهر الجاري، والتي يواجه فيها السياسي الناصري البارز حمدين صباحي.

* الاشتباه في وفاتين وإصابتين بفيروس كورونا في مصر

أعلن مسؤولون حكوميون بمصر أمس الاثنين، عن وفاة شخصين مشتبه في إصابتهما بفيروس كورونا، وكذلك عن الاشتباه في إصابة مواطنين آخرين بنفس الفيروس.

وقالت هناء سرور وكيل وزارة الصحة بمحافظة المنوفية(بدلتا النيل) إن «سيدة فى العقد الخامس من عمرها توفيت اليوم بعد دخولها مستشفى الحميات بشبين الكوم(مركز المحافظة) يشتبه فى إصابتها بفيرس «كورونا»، وخاصة أنها عائدة من رحلة عمرة منذ أسبوع».
وأضافت سرور في تصريحات للصحفيين، أن «نتيجة العينة التى تم إرسالها للمعامل المركزية لم تؤكد أو تنفِ أن المريضة توفيت جراء إصابتها بفيرس كورونا أم لا»، مشيرة إلى أن السيدة «دخلت المستشفى تعاني مشاكل في القلب وأعراض إنفلونزا وتوفيت بعد دخولها العزل بمستشفى الحميات بـ24 ساعة».
كما أعلنت وزارة الصحة المصرية، أمس الاثنين، وفاة حالة يشتبه بإصابتها بفيروس «كورونا» في محافظة بورسعيد، إلا أنها أشارت إلى أن سبب الوفاة لم يتأكد بعد.
*تأجيل محاكمة مرشد الإخوان إلى 18 مايو وتغريم مأمور السجن
قررت محكمة مصرية، أمس الاثنين، تأجيل ثالث جلسات محاكمة المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين و13 آخرين في اتهامهم بالتحريض على العنف في ميدان الجيزة غربي القاهرة، إلى جلسة 18 آيار الجاري، بحسب مصدر قضائي.
وقال المصدر القضائي إن “محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة (جنوبي القاهرة) قررت تأجيل نظر القضية، إداريا لعدم حضور المتهمين، من محبسهم”.

وبين أن القاضي قرر تغريم مأمور السجن (لم يذكر اسمه ولا أي سجن) 1000 جنيه (143 دولارا) لعدم إحضار المتهمين.
وأوضح المصدر أن “المحكمة قررت التأجيل لبدء فض الأحراز (المضبوطات)، في القضية (في الجلسة المقبلة في حال حضور المتهمين)”.
وكان النائب العام هشام بركات وافق على إحالة كل من محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان، والقياديين بالإخوان محمد البلتاجي وعصام العريان، والداعية صفوت حجازي، وباسم عودة وزير التموين السابق، والأعضاء بجماعة الإخوان الحسيني عنتر، ومحمد جمعة حسن، وعصام رجب رشوان (محبوسين)، وعضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية عاصم عبد الماجد، والقيادات بالإخوان عزت جودة، وأنور شلتوت، وعزب مصطفى، وعبد الرزاق محمود، ومحمد علي طلحة ، لمحكمة الجنايات بتهم قتل 9 أشخاص والشروع في قتل 21 آخرين، والانضمام لجماعة أُسست على خلاف القانون تهدف لتكدير الأمن والسلم العام، والإضرار العمدي بالممتلكات العامة ومنها نقطة شرطة عسكرية، وحيازة أسلحة وذخيرة والتجمهر فى أحداث ميدان الجيزة التي وقعت يوم 22 تموز الماضي. 
*جامعة الأزهر تفصل طلاب واستمرار المظاهراتفي ربوع مصر
قررت جامعة الأزهر فصل 76 طالبا نهائيا بتهمة إثارة الشغب، في حين بدأ الطلاب في جامعة القاهرة امتحانات وسط إجراءات أمنية مشددة، وسير طلاب بالفيوم والجيزة مظاهرات ضد الانقلاب وللمطالبة بالإفراج عن زملائهم المعتقلين.
وقرر رئيس جامعة الأزهر أسامة العبد فصل 76 طالبا وطالبة من مختلف كليات الجامعة فصلا نهائيا لاتهامهم بالضلوع في أعمال شغب شهدتها الجامعة في الفترة الماضية، وأوضح أن 36 من الطالبات المفصولات هن من فرع الجامعة بالزقازيق.

وشددت إدارة الجامعة على الاستمرار في اتخاذ الإجراءات القانونية ضد من وصفتهم بالضالعين في أعمال شغب حفاظا على أمن الجامعة.
تكثيف الأمن
وبالتزامن مع دخول طلاب جامعة القاهرة امتحانات نهاية الفصل الدراسي في معظم الكليات، شهد محيط الجامعة انتشارا أمنيا مكثفا تحسبا لخروج مظاهرات طلابية داخل الجامعة.
وتمركزت مدرعات مكافحة الشغب وسيارات الأمن المركزي في ميدان النهضة المطل على الجامعة. كما كثف الأمن الإداري وجوده داخل الأسوار وقام بتفتيش الطلاب عند دخولهم أبواب الجامعة.
وتشهد جامعة القاهرة تنظيم الامتحانات النهائية للفصل الحالي في ظل فصل إدارة الجامعة عددا من الطلاب لمشاركتهم في مظاهرات رافضة للانقلاب.
وعلى صعيد متصل، نظمت حركة “طلاب ضد الانقلاب” مظاهرة في جامعة الفيوم بصعيد مصر تنديدا بما وصفتها بالممارسات القمعية من قوات الأمن ضد رافضي الانقلاب، والتي أسفرت عن مقتل ثمانية أشخاص منذ أيام -بينهم طلاب- واعتقال عشرات.
وردد الطلاب هتافات ضد وزارة الداخلية والجيش، كما طالبوا بتمكين آلاف الطلاب المعتقلين من أداء امتحانات الفصل الدراسي الثاني التي بدأت في عدد من الجامعات.
كما نظم طلاب في معهد “10 رمضان” فرع “6 أكتوبر” بمحافظة الجيزة، وقفة نددوا خلالها باستمرار حملات الاعتقال لرافضي الانقلاب، وشددوا على مواصلة حراكهم الطلابي. كما طالب المشاركون بإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين منذ الانقلاب ومنهم الطلاب.
إفراج عن متهمين
من جهة أخرى قررت محكمة جنح عابدين المنعقدة في معهد أمناء الشرطة بطرة إخلاء سبيل 45 متهماً بكفالة مالية قدرها ألف جنيه لكل منهم، على خلفية أحداث منطقة عابدين خلال مشاركتهم في الاحتفال بذكرى ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011.
وكانت النيابة قد وجهت للمتهمين تهم مقاومة السلطات والتعدي على قوات الأمن، وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة، وتنظيم مظاهرات دون إخطار مسبق للجهات المسؤولة.
من جهتها قررت محكمة جنايات القاهرة تأجيل محاكمة 269 متهما -بينهم الناشط السياسي أحمد دومة- في القضية المعروفة إعلاميا بأحداث مجلس الوزراء، إلى جلسة 11 أيار الجاري لتنفيذ طلبات الدفاع.
كما كلفت المحكمة النيابة العامة باستدعاء شهود الإثبات الى جانب تكليف قسم المساعدات الفنية في وزارة الداخلية بتجهيز المحكمة لعرض التسجيلات المصورة المتعلقة بالقضية.
وكانت النيابة قد وجهت إلى هؤلاء المعتقلين عددا من الاتهامات، منها التجمهر وحيازة أسلحة بيضاء ومولوتوف و”الاعتداء” على أفراد من الجيش والشرطة وحرق المجمع العلمي، إضافة إلى “الاعتداء” على مبان حكومية أخرى منها مقر مجلس الوزراء ومجلسي الشعب والشورى والشروع في اقتحام مقر وزارة الداخلية تمهيداً لإحراقه.
*التحقيق مع موجه وصف ثورة 25 يناير بأنها أعظم أيام المصريين
أحال محمد مدحت عبدالرازق، وكيل وزارة التعليم بالمنيا، واضعي امتحان اللغة العربية بالصف الرابع الصناعي بمدرسة المنيا الصناعية للتحقيق في أعقاب قيامه بوصف ثورة 25 يناير في موضوع التعبير في مادة اللغة العربية بأنها “أعظم أيام المصريين”.

واتهم المدرس بأنه خالف قرار الدكتور محمود نصر، وزير التعليم، بحظر إدراج ثورة 25 يناير بالامتحانات باعتبارها موضوعات خلافية تؤدي لمشاكل بين الطلاب لكون البعض يعتبر ثورة 25 يناير عظيمة والبعض الآخر يصفها بالمؤامرة.

واعتمد الوزير، الدكتور محمود نصر، قرار مدير تعليم المنيا بإحالة الموجه للتحقيق والإفادة بنتيجة التحقيق.

*تأجيل محاكمة المخلوع مبارك للسبت القادم
أجلت محكمة جنايات القاهرة، الإثنين، محاكمة الرئيس المخلوع حسني مبارك ونجليه ووزير داخليته و6 من كبار مساعدي الأخير في قضية قتل المتظاهرين إبان ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011 إلى جلسة السبت المقبل، بحسب مصدر قضائي.
وقال المصدر إن محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة في مقر أكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس (شرقي القاهرة)، قررت التأجيل لمواصلة الاستماع إلى دفاع المتهم السابع في القضية اللواء عدلي فايد، مساعد الوزير للأمن العام إبان ثورة 25 يناير/ كانون الثاني 2011.

وواصلت هيئة محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة في مقر أكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس (شرقي القاهرة)، خلال جلسة أميس بقضية قتل المتظاهرين، الاستماع لمرافعة الدفاع، التي قال فيها إن “تقديم النيابة العامة لعصابة الإخوان إلى المحاكمة بتهم التخابر واقتحام السجون، بهدف الاستيلاء على الحكم، يعني أنهم كانوا يسعون إلى إسقاط وتغيير نظام الحكم والاعتداء على الشرطة والجيش”.
وقال دفاع فايد: “لو كان هناك تحريض من المتهمين على القتل، لقتلوا الكثيرين من المتظاهرين، وهذا لم يحدث، خاصة أن المتوفين جميعهم أشخاص ليسوا معلومين للمجتمع أو المتهمين، فضلا عن أن بينهم مسجلين خطر”.
وأشار إلى أن أغلب “وقائع القتل كانت أمام اقسام الشرطة والمنشآت الشرطية وليس الميادين العامة، مما يدل على أنها لم تكن مظاهرات سلمية، وبالتالي كان من حق الشرطة الدفاع عن نفسها”.
ويحاكم مبارك ونجلاه علاء وجمال، ووزير داخليته حبيب العادلي و6 من كبار مساعدي الأخير في قضية قتل المتظاهرين إبان ثورة 25 يناير/ كانون الثاني 2011، بتهم “التحريض والاتفاق والمساعدة على قتل المتظاهرين السلميين إبان ثورة 25 يناير/ كانون الثاني 2011، وإشاعة الفوضى في البلاد، وإحداث فراغ أمني فيها”.
كما يحاكم مبارك ونجلاه ورجل الأعمال الهارب حسين سالم في قضية أخرى بتهم تتعلق بـ”الفساد المالي واستغلال النفوذ الرئاسي في التربح والإضرار بالمال العام وتصدير الغاز المصري إلى إسرائيل بأسعار زهيدة تقل عن سعر بيعه عالميا”.
*السيسي.. ابن في المخابرات وآخر في الرقابة الإدارية ويرفض المحسوبية!

سخر نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” من تصريحات عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب الذي أعلن فيها رفضه للمحسوبية والوساطة، رغم أن أحد أبنائه ضابط في المخابرات العامة والآخر في الرقابة الإدارية! كما قال في حواره لبرنامج «مصر تنتخب الرئيس» على فضائيتي «سي بي سي»، و«أون تي في» مساء أمس الاثنين.

يذكر أن صهر السيسي هو رئيس الأركان الحالي ورئيس المخابرات الحربية السابق.

*ملخص لقاء السيسي‬ في أول لقاء تليفزيوني له على قناة CBC و On TV :– لن يصلح بقاء وجود جماعة بهذا الفكر مجددًا .. والمصريون أصدروا حكمهم عليها.

– الشعب المصري هو الذي أنهى جماعة ‫#‏الإخوان‬ في ‫#‏مصر‬ .

– لن يكون هناك شىء اسمه جماعة الإخوان في مدة رئاستي.

– تنظيم الإخوان له قواعد في أكثر من 70 دولة..وللأسف الدولة لم تنجح في تسويق حقيقة الوضع الحالي.

– خلال السنة الماضية تعاملوا “هم” مع المصريين في إطار فهم وعقائد أخرى غير ما يتعامل به المصريون من قانون ودستور.

– البناء الفكري للإخوان يؤكد حتمية المواجهة مع المجتمع الجاهلي من وجهة نظرهم والاستعلاء الديني.

– الدستور يفرض علينا حظر الأحزاب على أساس ديني.

– ماتحقق في ‫#‏سيناء‬ في مواجهة الإرهاب كبير ..والمتابعين دوليًا يؤكدون أن ما حدث كان يحتاج سنوات.

– عمليات الجيش استغرقت وقتًا طويلًا في سيناء لتجنب سقوط أبرياء قدر الإمكان.

– الشرطة تمر بظروف صعبة منذ 4 سنوات .. ونحن في حاجة إلى دعمهم معنويًا أولا .. ولابد من قيام الدولة بتقديم هذا الدعم.

– في 23 يونيو هدد ‫#‏الشاطر‬ خلال لقاء معي لمدة 45 دقيقة بقدوم مقاتلين من سوريا وأفغانستان وليبيا ليقاتلونا.

– إجابتي على تهديد الشاطر كانت واضحة “أي شخص يرفع السلاح في مواجهة المصريين هاشيله من على وش الأرض”.

– انزعجت من قرارات العفو التي أصدرها ‫#‏مرسي‬ .. وقلت له “أنت تخرج ناس ستقتلنا”.

1300 نفق كان يجعل حدودنا مفتوحة.. والقوات المسلحة تساعد جهاز الشرطة وستظل فيما يتعلق بمواجهة الإرهاب.

– تم إغلاق 1200 نفقًا من 1300 بين مصر وقطاع غزة.. وتدميرها ضرورة لحماية الأمن القومي المصري.

– التحديات يتفهمها المواطن المصري جيدًا .. والمواطن ليس عنده ثقة ولا صبر.

– من أبرز القرارات التي تم اتخاذها بإصرار مني.. الحد الأدنى والأقصى للأجور وزيادة قيمة الضمان الاجتماعي.

– لن أسمح بمصطلح “العسكر” .. وإنما المؤسسة العسكرية والقوات المسلحة.

– خروج الناس فى 26 يوليو كان ضروريًا للتأكيد على إرادة المصريين.. ولم يكن لدي شك في خروج الملايين من المواطنين.

– الجيش لم يحكم أبدًا في الماضي ولن يحكم.

– ما يحدث الآن من تجاوزات حالة.. وستنتهي.

– لا أحب “الواسطة” وأحد أبنائي تقدم لوزارة الخارجية مرتين؛ عندما كنت رئيسًا للمخابرات الحربية, ثم وزيرًا للدفاع ورُفض في المرتين.

– الدين الحقيقي ليس الذي نمارسه الآن .. ولا توجد دولة دينية في الإسلام.

– الخطاب الديني أفقد الإسلام إنسانيته.

– رأيت الألم في عيون الناس بعد نكسة 1967 وكان ما يخيفني هو سقوط مصر .. وهو ما دفعني للالتحاق بالقوات المسلحة.

– عبد الناصر شخصية اتحفرت في وجدان الناس.. ويارب أكون كدة.

– لن أختفي عن الساحة إذا توليت الرئاسة خوفًا من الاغتيال.. وسأتحمل مسؤولية المنصب كاملة.

– في #مصر تداخلات كثيرة في كل شيء.. وهو نتاج طبيعي لما شهدته البلاد من ثورات.

– لم نطلب آراء الخارج في أمر ترشحي للرئاسة.

– لا أحد يأخذ عمري قبل أوانه, وأنا لا أخاف.. اكتشفت محاولتين لاغتيالي في الفترة الماضية.

– أعضاء المجلس العسكري قالوا لي عند طرح قرار ترشحي “إذا كنا نحب الوطن فليس لنا خيار آخر”.

– أنا لست محملًا ولا مدينًا لأحد إلا الله والوطن والناس.

– المصريون وبسطاء الشعب استدعونا.. فعلينا أن نجعل مطالب المواطنين فوق الرؤوس.

– لا يمكن أن أحترم نفسي لو افترضت إني وضعت خطة للاستيلاء على الحكم.

– المصريون عندما تجتمع إرادتهم على شيء يفعلونه, ولننظر إلى 25 يناير و30 يونيو.

– لا يمكن أن أحترم نفسي لو افترضت إني وضعت خطة للاستيلاء على الحكم.

– أحد إشكاليات الأنظمة السابقة هي عدم التواصل مع المواطنين.

– حق ‫#‏التظاهر‬ متاح للجميع ولكن لن نسمح بانهيار البلاد.

– قانون التظاهر الية قانونية لضبط التظاهر وليس لمنعه.

*سر أخطر سؤال تم حذفه في الأسئلة الموجهة للسيسي

فى أول ظهور له إعلاميا، حيث من المنتظر أن يظهر عبد الفتاح السيسي المرشح لرئاسة الجمهورية مع الكاتب الصحفي إبراهيم عيسي والإعلامية لميس الحديدي، فى حوار مسجل سيذاع على جزأين، والذي من المقرر إذاعته اليوم في تمام الساعة التاسعة في بث مشترك بين قناتي “سي بي سي”، و”أون تي في”.
وبحسب مصادر أكدت أن اللقاء استغرق خمس ساعات تسجيلاً بدأ من الساعة الواحدة ظهراً وانتهى في تمام الساعة السادسة مساءً السبت، بحضور محمد هاني رئيس قناة “سي بي سي” وألبرت شفيق رئيس قناة “أون تي في”، وعبد اللطيف المناوي رئيس قطاع الأخبار السابق.
وقد أكدت مصادر من قطاع الأخبار أن عددا من الأسئلة الموجهة للسيسى قد تم حذف بعضها، خاصة سؤال تعلق بالانتخابات الرئاسية وموقفه فى حالة خسارته لها، وجاء الجزء الثانى من السؤال: “هل سيواصل السيسي عمله السياسى أم أنه سيتوقف عن السياسة”؟ وأكدت المصادر أن عبداللطيف المناوى تدخل لحذف السؤال.
*فضيحة.. مصانع “فرج الله” تستخدم لحوم غير صالحة للإستهلاك

ضبطت شرطة التموين والتجارة الداحلية بمحافظة الإسكندرية، محمود عبد الغنى ،مدير مصنع اللحوم بشركة “فرج الله” والمملوكة لرجال الأعمال المهندس محمد فرج عامر رئيس نادى سموحه بعد قيادمه بإستخدام لحوم غير صالحه للإستهلاك الأدمى وإعادة تصنيعها مرة أخرى وطرحها بالسوق.
كانت عدة بلاغات قد وردت لضباط إدارة شرطة التموين والتجارة الداخلية تفيد قيام “عبدالغنى محمد قناوى” المدير المسئول عن مصنع اللحوم بالشركه المصريه لتجميد وتصنيع اللحوم “فرج الله “بالمنطقه الصناعيه الأولى ببرج العرب بممارسة نشاطاً غير مشروع فى مجال تصنيع السلع الغذائيه غير الصالحه للإستهلاك الآدمى مستخدماً هوالك إنتاج مصنعه ومرتجعات الأسواق من اللحوم غير الصالحه للإستهلاك الآدمى فى عملية التصنيع بالمخالفه للقوانين والقرارت المنظمه .
تم إستهداف المصنع بالتنسيق مع ضباط الإداره العامه لشرطة التموين والتجاره الداخليه والجهات الرقابيه “مراقبة الأغذيه ، الطب البيطرى، الرقابه الصناعيه ،التجاره الداخليه ” حيث تم ضبط ” 5 طن لحوم دواجن مفرومه و1 طن هوالك ومرتجعات لانشون و12 كرتونة قلوب مجمده مستورده زنة الواحده ” 25 ” كيلوجرام و350 كيلوجرام هنكات مجهولة المصدر بدون ثمة بيانات تجاريه “.
وأفاد تقرير الطب البيطرى أن جميعها بها تغير فى الخواص الطبيعيه من ناحية الشكل واللون والرائحه وتم التحفظ على المضبوطات وسحب العينات اللازمه لإرسالها لمعامل وزارة الصحه لبيان صلاحيتها للإستهلاك الآدمى من عدمه.

*بريطانيا تلغي عقود اسلحة للانقلابيين

ألغت الحكومة البريطانية تراخيص تصدير ثلاثة عقود أسلحة إلى السلطات المصرية في أكتوبر 2013، خوفًا من استخدام سلطات الانقلاب للأسلحة في قمع التظاهرات الداخلية.

وأفاد تقرير نشره موقع “ميدل إيست آي” أن المراسلات بين الحكومة البريطانية وجماعة الإخوان المسلمين عززت إلغاء التراخيص، وأضافت أن المراسلات المتبادلة أظهرت أن لندن والإخوان تحدثا لفترة طويلة بعد انقلاب عبد الفتاح السيسي وقبل فترة وجيزة فقط من إعلان الحكومة البريطانية عن إجراء تحقيق حول أنشطة وفكر الإخوان.

وأفاد التقرير أن العقود أُلغيت خلال المراسلات لفترة طويلة بين المسئولين في وزارة الأعمال والابتكار والمهارات (BIS) والفريق القانوني المكلف من حزب “الحرية والعدالة”.

وقال المحامون إن المراجعة الثانية للعقود التي أُجريت في أكتوبر الماضي جاءت نتيجة تمثيلهم ودفاعهم، في حين أن التعليق الأولي للصفقة كان في أغسطس من العام الماضي بعد إطلاق النار العشوائي على المحتجين في القاهرة.

*مكتب الشيخ الغنوشي يكذب موقع العربية ومواقع اعلامية اخرى وينفي خبرها المفبرك عن انتقاده لإخوان مصر
أصدر مكتب رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي بلاغا إعلاميا نفى فيه ما تم تداوله من توجيه الغنوشي لنقد لاذع لجماعة الإخوان المسلمين بمصر و فيما يلي نص البلاغ :

نشر موقع إلكتروني خبرا تناقلته العديد من وسائل الاعلام، مفاده ان الشيخ راشد الغنوشي قد وجه رسالة انتقاد لاذع لحركة الاخوان المسلمين في مصر. ويهمنا في هذا الصدد التأكيد على ان هذا الخبر عار من الصحة وان جميع ما ورد فيه من تفاصيل مفبركة. كما نطلب من وسائل الاعلام المختلفة الالتزام بأخلاقيات المهنة القائمة على التثبت من الخبر قبل نشره.

*سجن شبين الكوم باستيل مصر وانتهاك ابسط قواعد حقوق الإنسان

سجن شبين الكوم، أو كما يطلق عليه المعتقلون “باستيل مصر”، على غرار سجن الباستيل بفرنسا، وهو من أشهر السجون فى التاريخ التى اشتهرت بالتعذيب والتنكيل بالسجناء، خاصة المعارضين للنظام، وهذا ما يحدث داخل سجن شبين الكوم، كما يروى أهالى المعتقلين الذين تحدثوا ، متحفظين على أسماء أبنائهم وذويهم المعتقلين خشية زيادة التنكيل.

يقول حمزة.س، شقيق وقريب لأكثر من عشرة معتقلين داخل سجن شبين الكوم وهارب من الأمن بعد إصدار أمر بالقبض عليه، إن المعاناة تبدأ بعد القبض على المعتقل، حيث يتم وضعه دخل سجن الترحيلات بمديرية أمن المنوفية، وتمنع عنه الزيارة، ويقومون بالتحقيق معه بأبشع الطرق من رجال المباحث الجنائية ثم الأمن الوطنى، ولكل منهم طرقه فى التعذيب والتنكيل، حيث يجعلون منه طُعمًا يقومون من خلاله بالقبض على أقاربه واعتقالهم، حين يذهبون إلى مديرية الأمن، للسؤال عنهم، كما فعلوا مع خالى، عندما تم اعتقال ابنه ذهب إليه من أجل الاطمئنان عليه، فقاموا بالقبض عليه واعتقاله مع ابنه، وحدث هذا الأمر أكثر من مرة مع آخرين.

ويضيف حمزة: يقومون بعد ذلك بنقل المعتقل إلى سجن شبين الكوم العمومى، حيث يبدأ استقبال المعتقل بحفلة استقبال تبدأ بدخول سيارة الترحيلات بظهرها ويقف عليها مجموعة من رجال الشرطة يقومون بإخراج المعتقلين خمسة أفراد فقط، ثم يغلقون الأبواب، حتى لا يندفع المعتقلون خارج السيارة، فيفقدون السيطرة عليهم، وبعد أن يخرج الخمسة المعتقلون يكون فى انتظارهم صفان من الشرطة بالعصى والشوم، حيث يقومون بالاعتداء على المعتقلين حتى يفقدوا الوعى من كثرة الضرب، وهذا لا يحدث مع السجناء الجنائيين، بل مع المعتقلين السياسيين فقط.

وأشار إلى أن ارتفاع أعداد المساجين بالزنزانة والتى تصل إلى حالة يرثى لها، حيث إن أغلب الزنازين لا يوجد بها حمام، ما يستوجب خروج المعتقلين إلى خارج الزنزانة من أجل قضاء الحاجة، وهذا لا يحدث إلا مرة واحدة كل 24 ساعة فقط فى الأيام العادية، أما آخر الأسبوع والإجازات الرسمية تصل المدة إلى 36 ساعة.

وأوضح أنه من بين المعتقلين المريض بالسكر وغيرها من الأمراض التى تستوجب دخول الحمام كثيرًا، ولكن لا رحمة ولا عذر فى التعامل مع أى معتقل داخل سجن شبين الكوم، بالإضافة إلى قطع الكهرباء والمياه عن المعتقلين لأكثر من ست ساعات فى اليوم الواحد وحبس المعتقل إذا اعترض على المعاملة غير الآدمية إلى زنازين التأديب والتى يتم إغراقها بالمياه.

وتابع أن هذا ما حدث مع الكثير من أقاربه المعتقلين، أما عن الزيارة فحدث ولا حرج عن وسائل التنكيل بأهل المعتقل، حيث تبدأ المعاناة من أول لحظة تطلب فيها الزيارة، والتى تكون أقل من دقيقتين بعد الانتظار أكثر من 4 ساعات كاملة، حيث يقوم فيها مسئول السجن بتفتيش الزيارة التى يتم بعثرة محتوياتها من أطعمة وإفسادها، بالإضافة إلى تفتيش الزائر أو الزائرة تفتيشًا ذاتيًا. وتكون المسافة بينك وبين المعتقل أكثر من ثلاثة أمتار، حيث ترفع صوتك من أجل أن يسمعك أو تسمعه مع وجود كثير من الزائرين، وما إن تدخل وتسأله عن أحواله حتى تنتهى الزيارة التى لا تتعدى دقيقتين، ويكون الغرض منهم الزيادة فى تعذيب المعتقل وأهله فى آن واحد.