الإثنين , 21 أكتوبر 2019
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : الاقتصاد (صفحة 3)

أرشيف الوسم : الاقتصاد

الإشتراك في الخلاصات

السيسي يقود مصر إلى طريق مسدود. . الأحد 11 أكتوبر.. كلاب السيسي تلقي بُمدرس بعد استجوابه من الطابق الـ 11

السيسي يقود مصر لنفق مظلم

السيسي يقود مصر لنفق مظلم

السيسي يقود مصر إلى طريق مسدود. . الأحد 11 أكتوبر.. كلاب السيسي تلقي بُمدرس بعد استجوابه من الطابق الـ 11

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*الإيكونوميست: السيسي يقود مصر إلى طريق مسدود

في أغلب الدول التي يصل فيها القادة العسكريون إلى سدة الحكم، يسارعون غالبًا بإعطاء وعود بالعودة إلى الدولة الديموقراطية المدنية التي في الغالب تم إسقاطها بسبب وجود قيادة سياسية فاسدة أو لا تملك الكفاءة الكافية للحكم. ولكن للأسف دائمًا هذا ما لا يحدث أبدًا، لا يعود الحكم للمدنيين على الإطلاق. يستبدل الجنرال زيه العسكري بآخر مدني، يقوم بسحق المعارضين ويشرع في تكوين برلمان موالي له تمامًا. في مصر، عبد الفتاح السيسي يسير علي هذا النهج التقليدي ولكنه لن يقوم بحل أيٍ من مشاكل مصر الكبري، بل ربما يقودها إلى أزمات مقبلة.

شغل السيسي منصب وزير الدفاع المصري وهو رأس السلطة العسكرية في مصر، واستطاع الإطاحة بالرئيس المنتخب محمد مرسي المنتمي إلى جماعة الأخوان المسلمين بإنقلاب عسكري في عام 2013. وبعد أقل من عام واحد، وبعد تمرير دستور جديد، قام بالتخلي عن منصبه العسكري وترشح لإنتخابات الرئاسة التي فاز فيها بنسبة 97% من أصوات الناخبين في انتخابات غاب عنها جميع الأحزاب السياسية الكبرى علي الساحة السياسية المصرية وأدار البلاد منذ ذلك الحين وفقًا لهذا الدستور الذي تم تمريره (تم حل مجلس الشعب في مصر في 2012 وحل مجلس الشورى في عام 2013). منذ ذلك الحين أحكم السيسي سيطرته علي الإعلام وعلي المنظمات غير الحكومية الأجنبية والمحلية، كما قام بحظر جماعة الإخوان المسلمين التى ينتمي لها الرئيس المعزول محمد مرسي وقام باعتقال الآلاف من مناصريها وقتل المئات من المعارضين كما أصدر القضاء في عهده الكثير من أحكام الإعدام ضد المعارضين (أغلبها لم يتم تنفيذه حتى الآن).

يدعو السيسي الآن لانتخابات لتشكيل برلمان جديد سيكون بالتأكيد أحادي القطب. الجولة الأولى من الإنتخابات البرلمانية التي تتكون من مرحلتين ستبدأ في 18 أكتوبر الجاري. الإخوان المسلمون الذين تمكنوا من الحصول على 47% من المقاعد في إنتخابات عام 2011، لن يتمكنوا من المشاركة في الإنتخابات الحالية سواء بالترشح أو بالتصويت. الحزب الإسلامي الآخر –النور- الذي حصد 24% من أصوات الناخبين في انتخابات 2011 أصبح حليفًا للسيسي. الأحزاب الليبرالية تفتت أغلبها وتشتت قادتها بين مغادرة البلاد أو الإبتعاد عن العمل السياسي بشكل عام. كل هذه العوامل بالإضافة إلى ضعف الرقابة على العملية الإنتخابية سيؤدي بالتأكيد إلى فوز المرشحين من ذوي الثروات بالإضافة إلى أصحاب الأسماء اللامعة سياسيًا.

بالتأكيد فإن كل ما سيقوم به هذا البرلمان يمكن توقعه من الآن، بداية من تأييد قوانين الطواريء لمكافحة ما يسمى بالجماعات الإرهابية، السلطة التنفيذية كانت قد منحت نفسها بالفعل سلطات غير اعتيادية في مواجهة جماعة الإخوان المسلمين وغيرها من الجماعات التي ترى السلطة فيها تهديدًا للإستقرار، كما كافحت المجموعات الجهادية في سيناء. بالتأكيد سيكون هناك خلاف طفيف أيضًا بين السلطة التشريعية ومؤسسة الرئاسة ولكن الكلمة الأولى والأخيرة بالتأكيد ستكون للسيسي.

مواجهة المشكلات الحقيقية

سيتم حشد وكسب الكثير من المواطنين لتأييد هذه القرارات نظرًا لعدم رغبتهم في مواجهة نفس المصير الذي تلاقيه الآن الدول المجاورة كسوريا وليبيا، حيث بالنسبة لهم يبدو حكم السيسي أفضل بكثير من الوقوع في هذا الفخ. ربما هناك أيضًا عدد لا يستهان به ممن يرغبون في إعادة نظام مرسي المشوش إلى الحكم ولكن هذا لن يحدث، حيث يتم تدعيم السيسي بواسطة دول الخليج التي تضخ المال والنفط، بالإضافة إلى قرب إعادة للعلاقات مع إسرائيل من جديد مع تكوين الكثير من العلاقات والتحالفات مع كل من روسيا وأمريكا والعديد من الدول الأوروبية.

مصر التي تعتبر أكبر الدول العربية من حيث تعداد السكان، جلس هؤلاء المواطنون يتابعون مشروع قناة السويس الجديدة التي شكلت الإهتمام الرئيسي للمصريين مؤخرًا. وبالتأكيد فإن دول العالم مضطرة للتعامل مع الحكومة مهما كانت عيوبها، لكن مازال على السيسي السعي نحو المزيد من التغيير وهو ما لم يحدث بعد، ما نراه هو تكرار للحقيقة البسيطة التي نعرفها، وهي أن جنرالات الجيش لا يجيدون تسيير الحكومات، والسيسي ليس إستستناءًا من هذه القاعدة.

على الصعيد السياسي، أظهر السيسي شدة وغلظة في طريقة إتخاذ القرار، وهو أشد قسوة من الرئيس الأسبق ذو الخلفية العسكرية أيضًا، حسني مبارك. هذا الأسلوب الذي يتبعه السيسي أدى إلى ظهور معارضة متشددة تقدر بالآلاف، بل ربما بالملايين. دعونا نتصور أن هناك 13 مليون قاموا بالفعل بالتصويت للرئيس المعزول محمد مرسي والذي كان أكثر حكمة وهدوءًا في إتخاذ القرارات من الرئيس الحالي، ربما يشعر الكثير من هؤلاء بالتعاطف مع جماعة الإخوان المسلمين في مواجهة السلطة، وبدلا من محاولات التشجيع على الإعتدال، استأنفت الولايات المتحدة إرسال المساعدات العسكرية إلى مصر في مارس الماضي وهو ربما ما شكل إشارةً خاطئة.

علي المستوي الإقتصادي، يفضل الرئيس سيسي المشاريع الكبرى الدولة والتي يعتبر إمكانية أو جدوى تنفيذها محل شك كبير: عاصمة جديدة بعيدة في الصحراء على سبيل المثال، أو تفريعة جديدة لقناة السويس بالإضافة إلى التعاقد على شراء أسلحة باهظة التكاليف، بما في ذلك حاملتي طائرات هليكوبتر من فرنسا، مع استخدام القليل منها في سيناء رغم أنها الأكثر خطرًا. يصل معدل البطالة الرسمي في مصر إلى 12.7٪ (ويصل إلى 35% لمن هم تحت سن الـ25 وهم يمثلون أكثر من نصف تعداد السكان) كما تعانى البلاد عجزًا هائلًا في الميزانية. لا يفضل أغلب المستثمرين حاليًا دخول السوق المصري، حيث القوانين والأحكام التي تصدر لا تكون في أغلب الأحيان في صالحهم. البيروقراطية هي غير خاضعة للمساءلة والمتصلبة. مع النفط في 46 $ للبرميل، اصدقاء مصر في الخليج قد يكافح لإنقاذ السيسي من لمن أي وقت مضى. مع أسعار النفط الحالية التي تصر إلى 46 دولارًا للبرميل، ربما لن يستطيع أصدقاء السيسي في الخليج إمداده بالمساعدات إلى الأبد.

ما يحتاجه السيسي حقًا هو إعطاء المزيد من الثقة للخبراء السياسيين والإقتصاديين، كما ينبغي عليه مساعدة وتمكين الشركات الناشئة والسماح للمجتمع بالإزدهار، كل هذا يجب أن يدار من الأعلى، وإلا فلن يصل إلا إلى نفس النتيجة التي وصل إليها الرئيس الأسبق حسني مبارك سيثور عاجلًا أم آجلًا علي سلطة الطرف الواحد، حتى ولو إرتدى الرئيس العسكري الزي المدني.

 

* إلغاء حكم حبس 6 شهور بحق زوجة الثائر “محمد البلتاجي

ألغت محكمة جنح مستأنف المعادي، اليوم الأحد، العقوبة الصادرة من محكمة أول درجة بحبس سناء عبدالجواد زوجة الدكتور محمد البلتاجي بحبسها 6 أشهر غيابيًا وتغريمها 5 آلاف جنيه، واكتفت المحكمة بتغريم زوجة الدكتور محمد البلتاجي 200 جنيه.

ودفع المحامي حسين فاروق أثناء الجلسة بكيدية الاتهامات بالسب والقذف والتعدي اللفظي على موظف عام أثناء تأدية واجبه واستحالة تصور حدوثها داخل السجن، وانتفاء أركان جريمة التعدي على حرس سجن طره.

 

 

* كلاب السيسىبالاسكندرية .. تلقي بُمدرس بعد استجوابه من الطابق الـ 11

قامت قوات أمن الإنقلاب التابعة لوزارة الداخلية الانقلابية فجر اليوم ؛ بإلقاء مدرس بمحافظة الفيوم من شقته بالطابق الـ 11 التي كان يسكن فيها في بمحافظة الاسكندرية ارتقي علي آثرها شهيداً ، ويأتي هذا في إطار سياستها بحق رافضي حكم العسكر وإنقلابه ، والتي دأبت عليها منذ الثالث من يوليو 2013 وتصاعدت حتي وقتنا هذا ، ووصلت إلي ذروتها بإنتهاجها لسياسة القتل خارج إطار القانون ، والزعم المعروف أنه كان إرهابياً ومسلحاً !!.
المواطن ” مصطفي رمضان مرسي” بحسب ” أسرته وجيرانه ” ؛ يعمل مدرساً بإحدي مدارس مركز سنورس ” مسقط رأسه ” التابع لمحافظة الفيوم ، ويبلغ من العُمر 41 عاماً ، ومشهود له بحسن السمعة والسيرة الطيبة .

وتتابع ” أسرته ” من واقع ما سمعه وشاهده ” الشهيد ” من مداهمات للمنازل وإعتقال أصحابها وتلفيق التهم لكل أبناء بلدته ، فكر في مغادرة بلدته والسكن في بلده أخري لممارسة حياته العملية والعلمية ، وتربية أبنائه في جوٍ خالٍ من مثل هذه المشاهد التي قد تتسبب في إصابة الاطفال والنساء بحالات نفسية تعوق دون تفوقهم دراسياً كما هو معتاد ومعروف عنهم .

وأضافوا فقرر نقل محل سكنه إلي محافظة الاسكندرية ومارس حياته بشكل طبيعي لاسيما وهو مدرس مشهود له بالكفاءة والمهارة في مجاله ، حتي فجر اليوم .

فوجئنا بمداهمة الشقة من قبل قوات أمن مدججة بالأسلحة وقاموا بإلقاء القبض علي الشهيد ” مصطفي ” وتقييده من الخلف ، وشرعوا في توجيه عدد من الأسئلة تنوعت بين أسماء أفراد وأماكن سكنهم فأخبرهم الشهيد أنه منقطع عن البلدة منذ فترة طويلة ولا يعرف عنها أي شئ ، فقاموا علي الفور بتهديده بإلقائه من النافذة ولكن لم يكن بإمكانه تخليص نفسه لأنه لا يعرف أياً من هذه الأسماء التي ذكروها له ، وبعد عدة محاولات قاموا بإلقائه بالفعل من الطابق الـ ” 11 ” ، وبعدها قاموا بتصوير الشقة من عدة زوايا من خلال المصورين الذين قاموا بإصطحابهم معهم منذ عملية مداهمة الشقة .

 

* إدارة سجن “الأبعدية” ترتكب جريمة قاسية بحق 18 معتقلًا

اعتدت قوات أمن الانقلاب في سجن “الأبعادية”، على 18 رافضًا للانقلاب من المعتقلين، بـ”الضرب المبرح” والسب، وذلك على خلفية طلبهم الحصول على مياه.

وبحسب المعلومات الوادرة، من لجنة “أسر معتقلي البحيرة”، فقد اعتدى مجموعة من السجانيين بـ”الضرب” على “زنزانة رقم (16) عنبر (6)”؛ ما أسفر عن إصابة المعتقلين فيها بـ”جرمج قطعية” وكدمات متفرقة بأنحاء الجسد.

وفي التفاصيل، بحسب روايات المعتقلين، فإنهم كانوا بحاجة ملحة للمياه؛ نظرًا لشحها، وبعدما أصابهم اليأس أحضر لهم نباطشي المياه كمية قليلة، ما دفعهم للصياح بصوتٍ عالي لطلب المياه، وبعدها تم الاعتداء عليهم، وحرق محتويات الزنزانة، ونقلهم إلى “عنبر رقم (9)”.

والمعتقلون المعتدى عليهم، هم: “عبد الرحمن عادل سلمان، مؤمن عادل سلمان، محمد رمضان شمه، أحمد أشرف، مصطفى الشرقاوى، أحمد ماضى، إسلام نبوي، نور الجويلى، محمد غيط، أحمد سعيد رشدان، أحمد عامر، خالد الزواوي، نبيل القزق، أحمد الجزار، خالد الحصري، أحمد زورة، محمد زايد، جمال صابر“.

 

* في زمن السيسي : حمار تائه ..وحمار معتقل .. وبطة جاسوسة

في إحدى قرى مصر ، وتحديدا ؛ قرية العاصي مركز العياط ، وفي عصر يوم الجمعة ،هاجمت أعداد ضخمة، من قوات الإنقلاب العسكري -مدججة بالاسلحة- منازل القرية ؛ حيث قامت باعتقال المسن الذي تجاوز الستين من عمره ، و القعيد ، الذي يعاني من إعاقة بقدميه ،”نادي منظور” واقتادته هو وحماره لمركز شرطة العياط ، وبعد إجراءات معتادة ،تم إخلاء سبيله في الساعة الثامنة مساء ، إلا أن ضباط القسم ،تحفظوا على الحمار ،و رفضوا تسليمه لصاحبه المفرج عنه،

وحينما عاد لطلبه في اليوم التالي، رفض الضباط بشدة متعللين بأنه لم تأت لهم الأوامر بالإفراج عن الحمار ، العجيب في القصة ليس فقط اعتقال الحمار ورفض قوات الشرطة الإفراج عنه ، بل المذهل  حقا أن ذلك الحمار الذي اعتقل ..سبقه حمار آخر يملكه ذات الشخص ، وتم التحفظ عليه أيضا،ولم يفرج عنه إلى الآن ،

وطبقا لرواية أحد شهود العيان ويدعى “محمد المصري” ، فإن المسن الذي اعتقلته قوات الشرطة ثم اخلت سبيله وتحفظت على حماره ، يعاني من إعاقة ناتجة عن إصابته بمرض “شلل الأطفال” ولا يستطيع الحركة بدون الاعتماد على الحمار في إيصاله للمكان الذي يريد.

  • حمار آخر وفضيحة كبرى

ليست تلك الحادثة الأولى من نوعها في حوادث اعتقال الحيوانات في زمن “السيسي،

فقد سبقتها حادثة مشابهة لإعتقال حمار وصاحبه المزارع ويدعى “عمر أبو المجدمن محافظة قنا ووجهت له تهمة إهانة اللواء عبد الفتاح السيسي” ؛ لكون الأول كتب بقلم ملون كلمة “سيسي” على ظهر الحمار ، وذلك بعد شهور قليلة من قيام الأخير بإنقلابه العسكري في عام 2013 ، وكان السيسي يشغل حينها منصب وزير الدفاع.

وبعد ساعات قليلة من تداول الخبر ، بات فضيحة كبرى في عدد من أشهر صحف العالم ، والذي تناولته بمزيد من السخرية والإستهزاء

وإليكم بعض الروابط من صحف عالمية تناولت الخبر :

التيليجراف – بريطانيا

: http://bit.ly/17VKNUm

سوث تشاينا مورنينج نيوز – الصين

http://bit.ly/17VKfxC

فوكس نيوز – أمريكا

http://fxn.ws/18k6nCC

إن صربيا – الصرب

http://bit.ly/17VKqJl

راديو نيوزيلاند – نيوزيلاندا

http://bit.ly/17VKFEn

ذا ستار – كندا

http://bit.ly/17VKXLq

 

جلوبال نيوز – عالمية

http://bit.ly/17VKZT

 

 

  • السيسي لم يكتف بالحيوانات بل تجاوزها إلى الطيور ، إعتقال بطة والاشتباه في حمامة

شهدت مصر أيضا بعيد الإنقلاب العسكري ،واقعة هي الأغرب على الإطلاق ، في زمن السيسي” المليء بالألم والفكاهة في ذات اللحظة، حين تم القبض على «بطة» في محافظة قنا بصعيد مصر، لوجود جهاز مثبت أعلى جسمها، والاشتباه بأنه جهاز تجسس،

وبعد انتشار الفضيحة في صحف العالم كالنار في الهشيم ، تعرفت الجمعية المجرية على الطير الذي يشبه البطة بفضل الصور التي نشرت في الصحف وأذاعتها الفضائيات ، واتصلت الجمعية بالسلطات المصرية لتوضيح المسألة والإفراج عن الطائر ،وأفادت في بيانات رسمية لها أنه طائر “اللقلق”، والجهاز الموجود به يضعه علماء البيئة في أوروبا لدراسة رحلة الطائر أثناء هجرته.

وفي نفس ذات العام ، وبعد شهور قليلة من الإنقلاب ، وقعت حادثة أخرى أشد غرابة وأكثر هزلية من حادث “البطة” ، حيث أعلن عن القبض على حمامة زاجلة بمحافظة القليوبية ، بعد العثور بإحدى قدميها على ما يشتبه بكونه “ميكروفيلم، وقامت النيابة العامة بالتحقيق في الواقعة وإرسال ما اعتقدت بأنه «ميكرو فيلم» للخبراء بمبنى ماسبيرو لمعرفة محتواه.

بعد إجتياز مرحلة الحيوانات والطيور بنجاح ، تأتي مرحلة التبليغ عن الجمادات

لم تنته مساخر زمن السيسي عند اعتقال الحيوانات ، بل تخطت ذلك لمرحلة التبليغ عن “الدمى” والمطالبة بالتحقيق معها ،

حيث تقدم ناشط سياسي مؤيد للإنقلاب ،يدعى “أحمد سبايدر”، ببلاغ إلى النائب العام المصري وقتها المستشار “هشام بركات” يتهم فيه دمية تدعى «أبلة فاهيتا» بـ «انتمائها لجهاز المخابرات البريطاني الـ»إم أي 6»، والقيام بأعمال إرهابية بمساعدة شركة فودافون للاتصالات ،وذلك عن طريق نشر وإذاعة إعلان بقناة «اليوتيوب» يحمل اسم «شريحة المرحوم».

في زمن السيسي ..كل شيء في الحياة يمكن أن يكون تهمة

لم تقتصر قائمة إعتقالات السيسي على معارضي الإنقلاب ، ولم تقف مهازله على القبض على الطيور والحيوانات ، فهناك حوادث أخرى مخزية ومخجلة ، عشرات من حوادث الإعتقال والخطف بحق أطفال وفتيات صغار لم يبلغوا بعد السن القانونية ، بعضهم قد تم الحكم عليه بالفعل بعدد ضخم من السنوات ، وبتهم عجيبة وهزلية ، فما بين تهمة انتمائهم لجماعات إرهابية، إلى قطع الطرق إلى الهجوم على أقسام الشرطة، وحمل الأسلحة وتصنيع المفرقعات ..إلى تهديد الأمن القومي وتكدير السلم العام،

فنجد فتيات بعمر 17 عاما يتم اتهامهن بحمل مدفع (ار بي جي) والاعتداء بالضرب على عدد من ضباط الشرطة.

 أو توجيه تهمة تصنيع القنابل وحيازة الأسلحة  لطفل عمره لا يتعدى 15 عاما كما حدث مع الطفل “عبادة جمعة” من مدينة نصر بالقاهرة 

وحوادث اخرى تم اعتقال المعارضي فيها بتهم وأحراز ، أقل ما يقال فيها أنها مضحكة ،

كتهمة حمل بالونات صفراء ،وهي التهمة التي وجهت لعدد من الفتيات بمحافظة الإسماعيلية عندما كن في زيارة لبعض أسر الشهداء ، او إقتناء دبوس عليه شعار رابعة ، وهي التهمة التي تسببت فى مايو 2013 بصدور حكم ضد طالبة بطب الأسنان بجامعة المستقبل، بالسجن عامين ونصف.”

 أو حمل رواية تتحدث عن الإستبداد كما حدث في شهر نوفمبر 2014 حينما تم القبض على طالب من جامعة القاهرة كان يحمل معه رواية “1984” للكاتب البريطاني جورج اوريل

أو حيازة قلم ، كما حدث بعدها بأيام ،حين تم القبض على سائق بتهمة حيازة قلم فلوماستر، كان يكتب به ترددات القنوات المؤيدة للشرعية.

بينما كانت القضية الأشهر والمعروفة باسم فتيات “7 الصبح” والتي تم فيها اعتقال 14 فتاة ؛ أحرازها “صافرات وشارات عليها علامة رابعة واوراق مكتوب عليها لا إله إلا الله.

وفى سبتمر عام 2013 اعتقلت قوات أمن الإنقلاب الطالبة “أسماء أبو بكر”، بكلية العلوم، وشقيقها، الطالب بالصف الثاني الثانوي، بتهمة صناعة مفرقعات، وتم التحفظ على ما عثر عليه معهما، ولم يكن غير “كيس ملوخية ناشفة“.

أما الشال الفلسطيني فكان ارتدائه سببًا في أن تصدر محكمة جنح المنصورة حكمًا بالسجن لمدة 3 سنوات ونصف في 11 مارس 2014، على الطالب “محمد مسعد الجوهريبكلية التجارة جامعة المنصورة.

وفي النهاية ..ليست واقعة القبض على حمار مركز العياط ، او حمار محافظة قنا ، هي فضائح “السيسي” الوحيدة التي تتعلق بالحمير ،

فهناك مهزلة أخرى ، نشرتها الصحف المحلية والعالمية مصحوبة بالصور والتعليقات الساخرة في صدر صفحاتها ، وهي حادثة تجول حمار تائه بمطار القاهرة الدولي ،في جراج صالة الوصول رقم 3.

وما بين حمار تائه وحمار معتقل ..وبطة جاسوسة ..وأطفال تصنع القنابل ، ومعارضون يسجنون بتهمة حمل الكتب و الأقلام والروايات والبالونات .. يعيش المصريون مهازل عصر الإنقلاب .. والذي هو للمفارقة يقوده سيسي“.

 

 

* قناة “دريم” ترفع دعوى ضد السبكي بعد قوله للإبراشي يا ” عر* ” (فيديو)

 قال الدكتور محمد خضر رئيس قناة دريم، إن القناة بصدد رفع دعوى قضائية ضد المنتج أحمد السبكي، بسبب سب وقذف الإعلامي  الانقلابي وائل الإبراشي على الهواء وأمام ملايين المشاهدين.

وأضاف خضر أن السب والمشادة لم تحدث في غرف مغلقة، ولكنها كانت داخل ملايين البيوت المصرية، وخصوصًا أن الحلقة حازت نسبة كبيرة من المشاهدة.

وأكد خضر أن المسألة تجاوزت فكرة التصالح بين الطرفين، بعد أن أًصبحت الأزمة مثار حديث مواقع التواصل الاجتماعي.

وكانت حلقة أمس من برنامج “العاشرة مساء” قد شهدت مشادات بين المنتج أحمد السبكي والإعلامي وائل الإبراشي، اتهم فيها الإبراشي السبكي بالبلطجة وهو ما رفضه السبكي واصفًا الإبراشي بالعر* … وهي الكلمة الشهيرة على مواقع التواصل الإجتماعي مؤخرًا، وأطلقها معارضو عبدالفتاح السيسي عليه قبيل الانتخابات الرئاسية العام الماضي.

 

*تأجيل طعن بديع وآخرين فى قضية غرفة عمليات رابعة إداريا لـ1 نوفمبر               

قررت محكمة النقض، برئاسة المستشار عادل الشوربجى، اليوم، تأجيل ثانى جلسات نظر الطعن المقدم من محمد بديع وآخرين، فى القضية المعروفة إعلاميا بـ”غرفة عمليات رابعة”، إداريًا لجلسة 1 نوفمبر، وذلك نظرا للإجازة بمناسبة العام الهجرى الجديد والتى كان مقررا نظرها يوم 15 أكتوبر. كانت محكمة الجنايات، أصدرت حكمًا حضوريًا بمعاقبة 12 متهمًا بالإعدام و26 بالسجن المؤبد، وغيابيًا بمعاقبة متهمين بالإعدام و11 بالسجن المؤبد فى القضية، وتقدم 38 متهمًا بطعون على الأحكام الصادرة ضدهم.

 

 

*تأجيل هزليات أحداث جامعة الأزهر والنزهة والبحر الأعظم

أجلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره بحلوان، برئاسة المستشار سعيد الصياد، محاكمة 8 طلاب من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم بقضية “أحداث جامعة الأزهر”، والتي وقعت في أعقاب مذبحة فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة لجلسة  17نوفمبر .
كانت نيابة الانقلاب لفقت للطلاب عدة تهم منها تنظيم تجمهر الغرض منه الإتلاف العمدي للممتلكات العامة والخاصة بجامعة الأزهر، وتهديد موظفين عموميين، واستعراضهم القوة والتلويح بالعنف.

أيضا أجلت المحكمة ذاتها محاكمة 4 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم بأحداث العنف التي شهدتها منطقة “النزهة” والتي وقعت في أعقاب مذبحة فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة لجلسة 16 نوفمبر لسماع الشهود
وكانت نيابة الانقلاب وجهت إلى المتهمين اتهامات عديدة من بينها الشروع في قتل أفراد شرطة، وإتلاف ممتلكات عامة وخاصة، والتلويح بالعنف واستعراض القوة على نحوٍ يؤدي إلى تكدير السلم العام.

كما أجلت محكمة النقض برئاسة المستشار فرغلى زناتى نظر طعن المرشد العام للإخوان المسلمين الدكتور محمد بديع وآخرين فى هزلية التحريض على العنف بشارع البحر الأعظم فى الجيزة لجلسة 8 نوفمبر للاطلاع على مذكرة النقض.
وطلب المحامى عبدالمنعم عبدالمقصود من دائرة الأحد بمحكمة النقض، التى تنظر الطعون فى أحداث البحر الأعظم، الحصول على المذكرة الاسترشادية برأى نيابة النقض فى القضية، باعتبارها ضمن أوراق الدعوى.

وأكد عبد المقصود أن هيئة الدفاع تقدمت بطلب لنيابة النقض ولسكرتير المحكمة أكثر من مرة للحصول على المذكرة، لبناء دفوعهم على ما جاء فيها إلا أنهم لم يتمكنوا من ذلك .
يشار إلى أن محكمة النقض تنظر الى الطعن المقدم من المرشد العام للاخوان المسلمين، و8 آخرين من بينهم وزير التموين الأسبق باسم عودة، والدكتور محمد البلتاجى، والدكتور صفوت حجازى لإلغاء الحكم الصادر من محكمة الجنايات بالسجن المؤبد 25 عاما، بزعم التحريض على أحداث العنف التى وقعت فى منطقة البحر الأعظم بالجيزة عقب الانقلاب العسيكرى الدموى الغاشم على أول رئيس مدنى منتخب بإرادة شعبية حرة الدكتور محمد مرسى .

 

*إعادة محاكمة 354 بالمنيا وأحداث بني سويف والقناطر أمام قضاء العسكر اليوم

تواصل سلطات الانقلاب العسكري محاكمة ثورة 25 يناير ومؤيدي الشرعية، وتستكمل محكمة غرب القاهرة العسكرية “الهايكستب”، محاكمة 258 من رافضى انقلاب العسكر بمحافظة بني سويف في القضية محضر رقم 4570 لسنة 2013 إداري بندر بني سويف قضية رقم 96 لسنة 2015 جنايات غرب القاهرة العسكرية.
وطالب دفاع الواردة أسماؤهم بالقضية بإخلاء سبيلهم وقامت هيئة الدفاع بتسليم المرافعة في القضية التي تسلمها مكتب رئيس هيئة الدفاع عن المتهمين المحامي علي أبو العلا بعد 5 جلسات من المحاكمة.

ويواجه الـ 258 المحالين للمحاكمة العسكرية وعلى رأسهم 6 من أعضاء مجلسي الشعب والشورى، بينهم نهاد القاسم أمين حزب الحرية والعدالة في بني سويف وليس بينهم الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان والأستاذ متفرغ بكلية طب بيطري بني سويف والمحكوم عليه بالإعدام في قضيتي “التخابر” و”وادي النطرون” تهمًا ملفقة بقتل عدد من أفراد وأمناء الشرطة بقسم شرطة بني سويف وناصر، وتخريب المنشآت الحكومية عقب فض اعتصامي رابعة العدوية، والنهضة، منتصف مارس الماضي.

أحداث منشية القناطر
وتواصل محكمة جنايات الجيزة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار الانقلابى محمد ناجي شحاتة، محاكمة 11 معتقل من رافضى انقلاب العسكر فى القضية المعروفة اعلاميا بأحداث منشية القناطر
ولفقت نيابة الانقلاب عدد من الاتهامات للمعتقلين منها «الانضمام إلى جماعة إرهابية، والعمل على تكدير الأمن والسلم العام، ومقاومة السلطات، وحيازة أسلحة نارية مشخشنة وغير مشخشنة، وترويع المواطنين وتهديد أمنهم وسلامتهم والتظاهر دون تصريح، والتحريض على العنف بمنطقة منشية القناطر».

حريق كنيسة السيدة العذراء بكرداسة
كما تواصل محكمة جنايات الجيزة المنعقدة بأكاديمية الشرطة أيضا برئاسة المستشار الانقلابى محمد ناجى شجاتة إعادة محاكمة المعتقل أحمد حسن زلط بزعم إحراق كنيسة “كفر حكيم” المعروفة بـ”حرق كنيسة كرداسة” بعدما صدر حكم غيابياً قبل ضبطه ب25 سنه مؤبد فى محضر رقم 4056 لسنة 2014 اداري مركز كرداسة
كانت نيابة الانقلاب قد لفقت لزلط و72 آخرين عدة تهم منها الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور، وإحراز أسلحة نارية وذخائرغير مرخصة وأخرى ممنوع ترخيصها والشروع فى القتل وإضرام النيران عمدًا فى منشأة دينية بكنيسة مريم العذراء بكفر حكيم وقطع الطريق العام أمام حركة سير المواصلات العامة، ومقاومة السلطات.
إعادة اجراءات فى أحداث قسم شرطة مطاي – المنيا

أيضا تواصل حكمة جنايات المنيا برئاسة المستشار حفنى عبد الفتاح حفنى رئيس الدائرة الرابعة بمحكمة جنايات شمال المنيا إعادة محاكمة 354 من رافضى انقلاب العسكر فى القضية المعروفة اعلاميا بأحداث اقتحام قسم شرطة مطاى ومقتل نائب مأمور القسم
والقضية يحاكم فيها 354 من رافضى انقلاب العسكر بعد إدخال اثنين جدد تمت إعادة إجراءات محاكمتهم بعد تسليم أنفسهم ومنهم من قبلت محكمة النقض الطعن على أحكام الإعدام والمؤبد التى صدرت ضد 528 من رافضى انقلاب العسكر من مركز مطاى بينهم 37 بالإعدام والباقون حكم عليهم بالمؤبد و17 آخرين صدرت لهم البراءة بجلسة 28 أبريل 2014

أيمن نور

وتصدر الدائرة الثانية بمحكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، حكمها فى دعوى أيمن نور، مؤسس حزب غد الثورة، التي طالب فيها بتجديد جواز سفره.

كان أيمن نور، أقام دعوى أمام محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، للتظلم من رفض سفارتي مصر بدولتي لبنان وتركيا، تجديد جواز السفر الخاص به.

واختصمت الدعوى كلًا من السفير المصري بتركيا والسفير المصري بلبنان ووزير الداخلية ورئيس الوزراء، بصفتهم، وطالبت بإلغاء القرار السلبي بعدم تجديد جواز سفر أيمن عبد العزيز نور بدولتي لبنان وتركيا، وذكر المدعى أنه تقدم لتجديد جواز السفر، إلا أن طلبه رفض بدعوى أنه مطلوب أمنيًا في مصر.

 

 

*رفض الاستئناف على حبس سارة مشعل طالبة الإعلام بجامعة الزقازيق

رفضت محكمة استئناف الزقازيق الاستئناف المقدم على حبس سارة مشعل الطالبة بالفرقة الثالثة بكلية الآداب جامعة الزقازيق، خلال جلسة نظر الاستئناف اليوم الأحد، وقررت استمرار حبسها 15 يوما على خلفية تهم ملفقة لرفضها خلع النقاب أمام أفراد الأمن على باب كلية الآداب بجامعة الزقازيق الأربعاء الماضي.

وكان والد سارة قد كشف عن مفاجأة، وذكر أن محضر داخلية الانقلاب المقدم للنيابة والذي تم احتجازها على خلفيته وحبسها 15 يوماً زعم أنها طالبها بـ”الدراسات الإسلامية ” وجاءت لجامعة الزقازيق لعمل مظاهرات وإثارة الشغب بين الطلاب والطالبات.

واستنكر والد الطالبة تلفيق النيابة والداخلية للمحضر على خلفية رفض نجلته الكشف عن وجهها، ورفع نقابها أمام أفراد الأمن، مطالبا بالإفراج الفوري عنها، ومحاكمة المتورطين في هذه الجريمة.

واعتقلت سارة من أمام بوابة آداب جامعة الزقازيق الأربعاء الماضي، لرفضها خلع نقابها أمام الأمن، ومطالبتها بسيدة لتفتيشها، ليتم إحالتها إلى الأمن الإداري ثم لقسم ثان الزقازيق، ثم يتم عرضها على النيابة الخميس الماضى ، وتصدر بحقها قرار بالحبس 15 يومًا، على ذمة قضية ملفقة بزعم حيازة منشورات

 

*إحالة “بكرى وأديب” للتأديب بانتهاك حقوق الصحفيين

أعلنت نقابة الصحفيين، اليوم الأحد، إحالة “عماد أديب ونجلاء أبو ذكري ومصطفى ومحمود بكرى” للتحقيق بناء على الشكاوى المقدمة ضدهم من عدد من الزملاء بالعالم اليوم ونهضة مصر، وإحالة الشكاوى المقدمة من الزملاء في الأسبوع ضد كل من مصطفى بكري ومحمود بكري للجنة التسويات.

وكان “الصحفيين” قد أصدر بياناً اليوم، أشار فيه إنه ناقش الشكاوى المقدمة من بعض الزملاء بجريدة “الأسبوع” تتعلق باوضاعهم وظروف عملهم ، وإهدار حقوقهم الأدبية والمادية ضد مصطفي بكري رئيس التحرير ومحمود بكري رئيس التحرير التنفيذي، وقرر المجلس إحالة تلك الشكاوي إلي لجنة التسويات وعلاقات العمل بالنقابة .

واضاف البيان، أنه ناقش أيضاً الشكاوي المقدمة من عدد من الزملاء بجريدة “العالم اليوم” ضد الزميلين عماد الدين أديب ونجلاء ذكري، وقرر المجلس إتخاذ الإجراءات التأديبية ضدهما ، مع مخاطبة المجلس الأعلى للصحافة لمراجعة الموقف القانوني لمؤسسة “العالم اليوم“. 

 

*حكومة “الصايع الضايع” تشحت 4 مليار دولار

على خطى قائد الانقلاب تواصل حكومة شريف إسماعيل، الشهير بالواد الصايع الضايع، التي تعاني من شح “الرز” جمع 4 مليارات دولار من الخارج، قبل نهاية 2015 من خلال اقتراض 1.5 مليار دولار من البنك الدولي والبنك الإفريقي للتنمية بجانب طرح أراض للمصريين في الخارج بقيمة 2.5 مليار دولار.

وتأتي تصريحات إسماعيل بعدما أعلن البنك المركزي الأربعاء الماضي هبوط احتياطيات البلاد من العملة الصعبة بنحو 1.761 مليار دولار في سبتمبر أيلول مقارنة مع الشهر السابق لتصل إلى 16.335 مليار دولار. واستغل المضاربون في السوق السوداء ذلك ورفعوا سعر الصرف إلى نحو 8.20 جنيه للدولار.

وتسعى مصر لاحتواء السوق السوداء للعملة من خلال إجراءات مثل وضع حد أقصى للودائع الدولارية في البنوك.

وقال إسماعيل خلال رده على أسئلة لعدد من رجال الأعمال المصريين والفرنسيين خلال حفل عشاء أقيم الليلة الماضية بحضور رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس -الذي شهد أمس توقيع عقد شراء مصر لحاملتي طائرات هليكوبتر من فرنسا- إن بلاده تعمل على عدة محاور لتوفير الدولار سواء من خلال قروض أو بيع أراض أو غيرها.

وتسعى مصر لزيادة مواردها من العملة الصعبة لتسريع وتيرة تعافي الاقتصاد بعد أكثر من أربع سنوات من الاضطرابات التي أعقبت الإطاحة بحكم حسني مبارك في 2011.

وقال إسماعيل الأحد عندما سئل من رويترز عن موعد الحصول على قروض من البنك الدولي والبنك الافريقي إنها “ستكون قبل نهاية 2015.”

وفي شهر يوليو الماضي خفض البنك المركزي سعر صرف الجنيه المصري من مستوى 7.5301 جنيه للدولار إلى 7.7301 جنيه.

ويسهم السماح بانخفاض الجنيه بشكل محكوم في تعزيز الصادرات وجذب المزيد من الاستثمارات لكنه يرفع أيضا فاتورة مصر الكبيرة بالفعل من الواردات النفطية والغذائية الكبيرة. 

 

*مصر تعاني من شح في الموارد وتسعى لجمع 4 مليارات دولار قبل نهاية العام             

أعلن رئيس الوزراء الانقلاب شريف إسماعيل الأحد 11 أكتوبر/تشرين الأول 2015، أن بلاده تعاني من شح في الموارد الدولارية، مؤكدا سعي بلاده لجمع 4 مليارات دولارات من الخارج قبل نهاية 2015.

هذه التصريحات جاءت بعد ما أعلن البنك المركزي الاربعاء الماضي هبوط احتياطيات البلاد من العملة الصعبة بنحو 1.761 مليار دولار في سبتمبر أيلول مقارنة مع الشهر السابق لتصل إلى 16.335 مليار دولار. واستغل المضاربون في السوق السوداء ذلك ورفعوا سعر الصرف إلى نحو 8.20 جنيه للدولار.

توفير الدولار

وتسعى مصر حسب رئيس وزرائها إلى اقتراض 1.5 مليار دولار من البنك الدولي والبنك الافريقي للتنمية، إلى جانب طرح أراض للمصريين في الخارج بقيمة 2.5 مليار دولار.

كما تسعى مصر لاحتواء السوق السوداء للعملة، وذلك من خلال إجراءات مثل حد أقصى للودائع الدولارية في البنوك.

وقال إسماعيل خلال رده على اسئلة لعدد من رجال الأعمال المصريين والفرنسيين خلال حفل عشاء أقيم الليلة الماضية بحضور رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس -الذي شهد أمس توقيع عقد شراء مصر لحاملتي طائرات هليكوبتر من فرنسا- إن بلاده تعمل على عدة محاور لتوفير الدولار سواء من خلال قروض أو بيع أراض أو غيرها.

محاولات لإنعاش الاقتصاد

وتسعى مصر لزيادة مواردها من العملة الصعبة لتسريع وتيرة تعافي الاقتصاد، وذلك بعد أكثر من أربع سنوات من الاضطرابات التي أعقبت الإطاحة بحكم حسني مبارك في 2011.

وقال إسماعيل اليوم الأحد عندما سئل من رويترز عن موعد الحصول على قروض من البنك الدولي والبنك الافريقي إنها “ستكون قبل نهاية 2015.”

وفي شهر يوليو تموز الماضي خفض البنك المركزي سعر صرف الجنيه المصري من مستوى 7.5301 جنيه للدولار إلى 7.7301 جنيه.

ويساهم السماح بانخفاض الجنيه بشكل محكوم في تعزيز الصادرات وجذب المزيد من الاستثمارات لكنه يرفع أيضا فاتورة مصر الكبيرة بالفعل من الواردات النفطية والغذائية الكبيرة.

 

 

*الصفعة الثانية لمصر والإمارات يوجهها الملك سلمان

وجه العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز “الصفعة” الثانية لمصر والإمارات اللتان تحاربان جماعة الإخوان المسلمين بقوة في كل مكان باعتبارهم “العدو” اللدود لهما ويريدان من كل الدول العربية أن تخطو على نفس خطاهم بحظر الإخوان وقتالهم أينما وجدوا..

صحيفة الشروق المصرية نقلت عن مصادر مقربة من رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الدكتور يوسف القرضاوي تلقيه دعوة لحضور اجتماعات المجمع الفقهي السعودي في الرياض.

وأوضح قيادي بارز بالجماعة في الخارج للصحيفة: أن “الجديد في دعوة القرضاوي هي أنها لمناسبة معلنة واحتفالية كبيرة في وقت صادر فيه حكم إعدام فى مصر بحق الرجل، إضافة إلى أن الإمارات حليف السعودية في حرب اليمن، تعتبر الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الذي يترأسه القرضاوي منظمة إرهابية”.

وأضاف القيادي في جماعة الإخوان المسلمين بحسب الصحيفة أنه “تلا تولي الملك سلمان بن عبد العزيز الحكم تغيير طفيف في طريقة التعامل مع ملف الإخوان وبعدما كانت من الدول المحرم ذهاب قيادات الجماعة إليها منذ 30 يونيو 2013 بدأ العديد من قيادات الجماعة يتوافدون على المملكة إما للعمل أو للحج والعمرة، ولكن بدعوة القرضاوي يبدو الأمر مختلفا تماما، خاصة وأن اللقاءات التي تمت في السابق بين مسؤولين رسميين ليسوا من الصف الاول في المملكة، وبين قيادات بالجماعة كان يشترط سريتها

ونقلت الصحيفة عن قيادي إخواني مصري آخر، مقيم بتركيا، حيث توافق رأيه مع آراء تتردد فى القاهرة باعتبار التحرك السعودي الأخيرة محاولة من الرياض للضغط على القاهرة بسبب إعلان الأخيرة دعمها للعمليات العسكرية الروسية في سوريا، بحسب الصحيفة.

وقال القيادي الإخواني أن “الموقف السعودي تجاه إخوان مصر لم يتطور في الفترة الاخيرة بشكل ملحوظ، في حين جرت خطوات أكبر على صعيد العلاقة بين الرياض وإخوان اليمن وإخوان سوريا”، اما فيما يتعلق بإخوان مصر “أعتقد أن السعودية ترغب في تجميد الوضع الحالي على ما هو عليه بدون تطور أكبر بين النظام المصري والجماعة لحين انتهاء السعودية من إغلاق الملفين اليمني والسوري”، على حد قوله.

 

* جمعة”: الإخوان أنشأت دينًا موازيًا للاستيلاء على الحكم

زعم على جمعة، مفتى الجمهورية السابق، إن أصول التطرف والتشدد داخل المجتمع من ممارسة جماعة الإخوان، وتابع: “غيروا جلدهم من الدعوة بأذن صاحبهم ورئيسهم حسن البنا إلى النظام الخاص الذى يريد الاستيلاء على الحكم وأرسل 700 من عناصر الإخوان ليتدربوا لدى هتلر.. كل شىء موجود بالمستندات منذ أن تدربوا على السلاح فى حلوان”، مشددًا على أن الإخوان أنشأوا دينًا موازيًا للإسلام أخذوا صورته فقط للوصول إلى الحكم.. حتى فى السنة الخايبة اللى حكموا فيها اطسو فى الحيط لأنهم مش بتوع حكم ولا بتوع أى حاجة”-حسب زعمه.

وأضاف “جمعة” خلال حواره ببرنامج “والله أعلم” الذى يقدمه عمرو خليل عبر فضائية “cbc”، أن مجموع ما تستدل به جماعة الإخوان من الشرع لا يتجاوز 40 آية و30 حديث فقط و20 موقف فى السيرة النبوية المكرمة، وعلى الرغم من أنهم لا يعلمون تفسيرها الشرعى الصحيح إلا أنهم أيضًا فقدوا دلالة اللغة العربية ولا يدركوا المآلات ولم يتعلموا عدم التفريق بين الظنى والقطعى مع عدم إدراك الواقع جعلهم يناقضون أنفسهم ، وتابع :” تماما كما تفعل داعش تأخذ السلاح من أمريكا وتقول نحن نحقق نصر”-حسب كلامه.

وقال “جمعة”، أن كتاب الله والسنة النبوية الشريفة تدل على أنه لا يحكم أحد فى ملك الله سبحانه وتعالى إلا بإرادة الله، وتابع: “الملك لله يعطيه من يشاء.. قال تعالى يعطى الملك من يشاء.. من عين القذافى هو الله واللى شاله وموتوا هو الله وكذلك الحال فى فاروق وعبد الناصر والسيسى عينهم الله“.

 

* مالي ودول إفريقية تتفوق على مصر بمؤشر الابتكار

كشف علي الفرماوي -عضو المجلس الرئاسي للابتكار- أن ترتيب مصر في مؤشر الابتكار رقم (100)، موضحا أنها تأتي بعد دول مثل مالي، مشيرا إلى أنه بالنسبة للمؤشرات التنافسية تأتي مصر في المرتبة رقم (116).

وأشار إلى أن التنمية الاقتصادية تحتاج إلى بنية أساسية حديثة، إلى جانب ضرورة توفير المناخ المشجع للاستثمار، وما يحتاجه إلى قضاء ناجز وغيره من الأمور، بالإضافة إلى القدرة التنفيذية للمؤسسات، وعلى رأسها الحكومة.دات حادة للحكومة المصرية، فيما يتعلق بغياب الشفافية وارتفاع مؤشرات الفساد الإداري والمالي.

 

* 81 مليارا مشتريات مصر للسلاح في 2015.. فلمن يتسلح قائد الانقلاب؟

في الوقت الذي تشهد فيه مصر أوضاعا اقتصادية متردية، وتراجعا في الاحتياطي النقدي هذا العام بنحو بنحو 1.5 مليار دولار، يتوسع عبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري في عمليات شراء السلاح من دول مختلفة.

وبلغت فاتورة مشتريات مصر للسلاح في 2015، نحو 81 مليار جنيه، وذلك من خلال صفقات مختلفة مع كل من فرنسا وروسيا وبريطانيا، بالإضافة لطائرات الأباتشي التي أمدته بها الولايات المتحدة الأمريكية.

وبحسب مراقبين فإن الأرقام الضخمة التي يصرفها السيسي من خزانة الجيش ومصر على الأسلحة تدعوا للتساؤل: “لمن يتسلح قائد الانقلاب بكل هذه الأسلحة، إن كان عاجزا عن تأمين حدود مصر في سيناء، ومتخاذلا عن نصرة المسجد الأقصى ووقف الانتهاكات ضده من قبل الإسرائيليين، ومتأخرا عن الوقوف بجوار بعض الدول الخليجية التي ساندته وساعدته على انقلابه في الثالث من يوليو 2013.

ويؤكد المراقبون أنه بالنظر إلى مايفعله السيسي حاليا من شراء أسلحة مصنعة، ومابين ماكان يعتزم الرئيس مرسي عليه ويردده دائما من ضرورة إنتاج السلاح والغذاء والدواء، يكشف الفرق بين قائد الانقلاب والرئيس المنتخب، فالأول يشتري شرعيته الدولية بصفقات سلاح مختلفة، والثاني كان يبحث عن النهوض ببلاده والارتفاء بها في شتى المجالات.

 

الأسباب الحقيقة وراء تلك الصفقات

وكانت صفقات السلاح والاتفاقيات التي أجراها عبد الفتاح السيسي، قبيل سفره وزيارته لعدد من الدول الغربية  قد أثارت تساؤلات واسعة حول أسباب ودوافع تلك الصفقات، وهل الغرض منها العمل على تحسين الأوضاع الاقتصادية في تلك البلاد، أم أن الغرض منها محاولة شراء شرعية دولية عن طريق الظهور والحضور في مؤتمرات وقمم رسمية مع قادة ورؤساء العالم؟

واعتبر نشطاء ومغردون عبر مواقع التواصل الاجتماعي “أن الدليل على أن السيسي يشتري شرعيته الدولية بتلك الصفقات، هو أن أغلبها صفقات عسكرية تقتصر على شراء السلاح والأدوات العسكرية التي عفى عليها الزمن لدى الدول الغربية“.

وبحسب خبراء عسكريين، فإن أغلب الصفقات العسكرية التي عقدتها مصر مع “روسيا وفرنسا” هي صفقات لأسلحة عفا عليها الزمن، حيث إن مصر على سبيل المثال في صفقة الطائرات الفرنسية لم تشتر سوى طائرات “الرافال” ذات القدرات المحدودة ومن الجيل الرابع، بينما تل أبيب على سبيل المثال حصلت منها على مقاتلات الجيل الخامس.

 

روسيا وفرنسا وأخيرا بريطانيا

وتعد صفقة شراء مصر حاملتي المروحيات الحربية «ميسترالميسترال»، هي الثانية مع فرنسا بعد شراء 24 طائرة «رافال» والفرقاطية فريم في فبراير الماضي، في صفقة قدرت قيمتها بـ5.2 مليارات يورو.

ووقع السيسي، إبان توليه مسؤولية وزارة الدفاع، اتفاقية لاستيراد أسلحة روسية أثناء زيارته موسكو، في فبراير 2014،بقيمة 3.5 مليار دولار، فيما استكملت المشاورات الخاصة بتلك الاتفاقية خلال زيارته إلى موسكو في أغسطس 2015.

وذكرت وكالة «تاس»، الروسية للأنباء، أن روسيا ومصر وقعتا مذكرة تفاهم، لتوريد 12 مقاتلة من الجيل الرابع الشهير باسم مقاتلة السيادة الجوية الحديثة، «سو 30 كا»، من طراز مقاتلات سوخوي الشهيرة.

وفي أغسطس الماضي، كشفت مجلة «نيوزويك» الأمريكية عن استئناف الحكومة البريطانية صفقات السلاح مع مصر، وفقا لتقارير رسمية حكومية نشرتها «حملة مكافحة تجارة السلاح» البريطانية.

وقالت المجلة إن أنه خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2015 فاقت مبيعات الأسلحة إلى مصر نحو 48.8 مليون جنيه استرليني (590 مليون جنيه مصري).

وتوضح التقارير أن التراخيص العسكرية المعتمدة من بريطانيا إلى مصر تشتمل على «مكونات المركبات القتالية العسكرية».

وشملت التراخيص صفقات بقيمة 8.3 مليون جنيه استرليني في يناير الماضي، و40.3 مليون جنيه استرليني في مارس الماضي أيضا.

ولفتت المجلة إلى قرار بريطانيا بوقف عدد من صفقات السلاح بعد الانقلاب العسكري في  2013، مما أدى إلى انخفاض مبيعات الأسلحة إلى مصر خلال العام الماضي.

 

 

 

فرض ضرائب وزيادة أسعار من السيسي على الشعب .. السبت 10 أكتوبر. . تراجع ايرادات القناة واحتياطي النقد الأجنبي

الجنيه المصريوبكرة تشوفوا مصرفرض ضرائب وزيادة أسعار من السيسي على الشعب .. السبت 10 أكتوبر. . تراجع ايرادات القناة واحتياطي النقد الأجنبي

 

الحصاد المصري- شبكة المرصد الإخبارية

 

*النقض تفصل في إعدام معتقلي خلية أكتوبر 12 ديسمبر

حددت محكمة النقض، برئاسة المستشار عبد الفتاح إسماعيل، اليوم السبت، جلسة 12 ديسمبر، للفصل في الطعون المقدمة من المعتقلين في قضية الاعتداء على كنيسة العذراء بمدينة 6 أكتوبر، والمعروفة إعلاميًا باسم “خلية أكتوبر“.

وكانت محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار معتز خفاجي، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، قد قضت بإعدام 5 متهمين، والمؤبد لاثنين آخرين؛ حيث أسندت لهم تهمة الانتماء لتنظيم أنصار بيت المقدس.

 

 

* تأجيل محاكمة المرشد و309 من الإخوان في “حرق محاكم الإسماعيلية” لـ17 أكتوبر

قررت محكمة جنايات الإسماعيلية العسكرية تأجيل محاكمة المرشد العام لجماعة الإخوان الدكتور محمد بديع، و الدكتور محمد البلتاجي والشيخ صفوت حجازي و309 آخرين من قيادات وأعضاء الجماعة وعدد من مؤيديهم في هزلية حرق مجمع محاكم الإسماعيلية بينهم سيدتين لجلسة 17 أكتوبر المقبل لاستكمال الاستماع لشهود الإثبات في القضية والمقيدة برقم 345 لسنة 2014 جنايات عسكرية.

وكانت نيابة الانقلاب بالإسماعيلية أحالت القضية المعروفة باسم قضية “مجمع محاكم الاسماعيلية” للمحاكمة العسكرية في ديسمبر الماضي.

وترجع أحداث القضية إلى 14 أغسطس 2013، تزامنًا مع مذبحة رابعة والنهضة؛ عندما أضرم محتجون النار في مبنى المحكمة الابتدائية، ومبنى النيابات بمجمع محاكم الإسماعيلية تنديدا بالمجزرة.

وشهد محيط مجمع المحاكم وقتها اعتداءات من قوات الانقلاب علي أنصار الرئيس الشرعي محمد مرسي أسفرت تلك الاعتداءات علي ارتقاء نحو 10 شهداء.

 

 

* فوز حسين خيري بمنصب نقيب الأطباء

فاز الدكتور حسين خيري، عميد كلية طب قصر العيني السابق، وأستاذ الجراحة، بمنصب نقيب عام أطباء مصر، على قائمة الاستقلال بانتخابات التجديد النصفي التي أجريت أمس بالنقابة العامة وفروعها على مستوى الجمهورية.

يعرف خيري، أنه الجراح الوحيد في قصر العيني الذي ليس له عيادة خاصة ولا يعمل في مستشفى خاص، كما أنه ليس له زوجة ولا أولاد.

يشار إلى أن مقعد نقيب عام الأطباء كان يتنافس عليه كل من الدكتور حسين خيري، والدكتور خالد سمير، والدكتور شريف عبدالهادي، والدكتور أحمد شوشة، والدكتور شريف عمر، والدكتور أحمد عبدالرؤوف، والدكتور أحمد رزق، والدكتور علاء رفاعي، والدكتور علي كامل، والدكتورة أمنية فتحي.

 

* السويس: هروب وزير”صحة الانقلاب”بعد هجوم مرضى التأمين الصحى عليه

هرب وزير الصحة فى حكومة الانقلاب، الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة والسكان، اليوم السبت، من مستشفى التأمين الصحى بالسويس، وذلك بعد هجوم مرضى الطوارئ عليه بسبب ضعف الخدمات المقدمة إليهم.

وكان عماد الدين واللواء العربي سرورى محافظ السويس، هربا من قسم الطوارئ بمستشفى التأمين الصحى، بسبب هجوم المرضى عليهما؛ لعدم تقديم الخدمة لذويهم والاهتمام بالمرضى إلا أثناء زيارة الوزير فقط.

وكشفت الزيارة، فضيحة ما يتم خلال تواجد قيادات انقلابية فقط بالمستشفيات، وأنها مسرحية تنظم لعدو دقائق، تخبئ خلفها إهمال جسيم وضعف للخدمات المقدمة للمواطنين بالمحافظات بمصر.

فى سياق متصل، ووسط فشل وزراء الانقلاب، شهدت محافظة البحيرة، اليوم السبت، مشادات بين المواطنين ووزير الإسكان فى حكومة الانقلاب الدكتور مصطفى مدبولى، مع المواطنين المتضررين من مشاكل الصرف الصحي بالبحيرة وعدم وصول مياه الري لأراضيهم.

وقام المتضررون بالقيام بمشادات مع” مدبولي” أثناء تقديمهم شكوى له احتجاجًا على سوء الخدمة المقدمة للوحدات.
يذكر إن الوزير الانقلابى يزور البحيرة، ويرافقه محافظ البحيرة.

 

* البحيرة: جنايات الانقلاب تصدر حكمًا بالسجن 5 سنوات بحق 8 من رافضي الانقلاب برشيد

أصدرت محكمة الجنايات، حُكما بالسجن 5 سنوات بحق 8 من رافضي الانقلاب بقرية محلة الأمير بمدينة رشيد بمحافظة البحيرة.

وتعود أحداث القضية إلي أوائل العام الماضي، تلفيق الأمن الوطني قضية تظاهر وحمل سلاح وقطع طريق لـ 8 من أهالي محلة الامير.

وعقب عرض القضية أمام محكمة الجُنح، أصدرت حكماً ببراءة جميع المتهمين والإفراج عنهم، مما دفع نيابة الانقلاب لتحويل القضية لمحكمة الجنايات، والذى قامت بتحديد جلسة إصدار الحُكم دون إخطار المتهمين.

وتعانى قرية محلة الامير من استمرار الحملات الأمنية ضد منازل المئات من رافضي الانقلاب، إثر حادث أتوبيس رشيد، والذي وقع في الرابع والعشرين من اغسطس الماضي.

 

* تبريرات مستفزة لحكومة الانقلاب عن حصار غزة المائي

ورد بصحيفة “الشروق” المصرية، الصادرة اليوم السبت، خبر تبرير سلطات الانقلاب قيامها بإغراق المنطقة الحدودية مع قطاع غزة، عند رفح، جنوب القطاع، بأنها أقامت “أحواضا سمكية” متلاصقة بطول 14 كيلومترا، ما أدى إلى إغراق 230 نفقا من إجمالي 205 أنفاق”، وهو ما اعتبره مراقبون أغرب تبرير يمكن أن يتخيله إنسان لما تفعله مصر.

ونقلت الصحيفة عن “مصدر مصري مسؤول” قوله إن “حقيقة الأمر هو بناء أحواض سمكية على الحدود مع القطاع البالغ طولها أقل قليلا من 14 كيلومترا، وذلك لتدمير الأنفاق التي أقامها مهربون وإرهابيون، وفق الصحيفة.

وكشف المصدر – طبقا لـ”الشروق” – أن كل حوض يمتد 30 مترا طولا، وثلاثة أمتار عرضا، وبعمق يصل أحيانا إلى 15 مترا، ويتم ضخ المياه في الأحواض المنفصلة من خلال محطة عملاقة من البحر عبر ماسورة قطرها 80 سنتيمترا، وأن هذا المشروع لا يزال في بدايته، ولم يشمل كل مساحة الحدود حتى الآن، فيما قالت تقارير إن عملية الضخ بدأت عمليا يوم 18 سبتمبر الماضي.

واختتمت “الشروق” تقريرها، الذي احتل المانشيت، بالقول إن تقارير متطابقة تقول إن أصحاب الأنفاق حاولوا مقاومة العملية عبر مضخات شفط وسحب للمياه من داخل الأنفاق لمنع انهيارها، لكنهم لم يتمكنوا لصعوبة الأمر، وسرعة ترسب مياه البحر داخل الأنفاق ما أدى إلى انهيارها.

يُذكر أن مصر لم تصدر أي تعليق رسمي حتى الآن على قيامها بحفر هذه القنوات المائية على الحدود مع غزة، من أجل إغراق الأنفاق بين الجانبين.

وأشار مراقبون إلى أن فكرة إغراق المنطقة الحدودية بين سيناء وقطاع غزة بمياه البحر المتوسط، هي فكرة إسرائيلية بالأساس، وأن الرئيس المخلوع حسني مبارك رفض اللجوء إليها طيلة فترة حكمه، لكنه قرر اللجوء إليها، في أواخر عهده، دون امتلاك قدرة سياسية على تنفيذها، في مواجهة الرأي العام المصري، على العكس من الوتيرة السريعة التي نفذ بها السيسي فكرته، مستخرجا أوراقها من الجيش المصري.

وشرع الجيش الانقلابى منذ السابع عشر من سبتمبر الماضي، بضخ كميات كبيرة من مياه البحر الأبيض المتوسط في المنطقة العازلة، التي بدأ بحفرها منذ نحو عامين على الحدود الفلسطينية -المصرية بطول 14 كيلومتراً، والملاصقة لمنطقة الأنفاق الواقعة في مدينة رفح الفلسطينية، بهدف تدمير تلك الأنفاق التي حفرها الفلسطينيون خلال سنوات الحصار الإسرائيلي لقطاع غزة.

 

 

* معتقلو منيا القمح يضربون عن الطعام والزيارات

أعلن معتقلو سجن منيا القمح اليوم إضرابهم عن الطعام بسبب سوء المعاملة داخل السجن
وقال عدد من أسر المعتقلين أن ذويهم يعانون داخل السجن من المعاملة السيئة بسبب حبسهم مع الجنائيبن في زنازين ضيقة، وأضافوا أن زيارات سجن منيا القمح ﻻ تتعدى الخمسة دقائق من خلف السلك وﻻ يستطيعون معرفة أخبار ذويهم من المعتقلين وانهم موجودون مع الجنائيين وان المعتقلين يعانون من التواجد معهم من انتشار المخدرات والحشيش والنزاعات بين الجنائيين

 

 

 

*على جمعة: ( الله ) لم يستجب لدعوات المعتصمين فى “رابعة

قال على جمعة، مفتى الجمهورية السابق، أن الدعاء فى حد ذاته عبادة وتوسل إلى الله عز وجل وليس أمر له، مضيفاً “بعض خلق الله قال لى إن دعوات الدعاة فى رابعة قلة أدب مع الله، لأنهم يأمرون الله ولا يتوسلون إليه، مستطرداً “الله لم يستجب لدعوات الدعاة المعتصمين فى ميدان رابعة، حتى أصيبوا بالانتكاسة وخيبة الأمل، وجن أولادهم، ومنهم من ألحد، لأنهم يفهمون بالخطأ ويدعون أن الدعاء هات وخد“.

وقال “جمعةخلال حواره ببرنامج “والله أعلم” الذى يقدمه الإعلامى عمرو خليل عبر فضائية “cbc”، إن “التجبر هو ما جعل هؤلاء الناس قساة القلب، وجعل رد فعلهم عنيفا عندما لا يستجاب الدعاء، ولكن الأمر ليس كذلك، حيث إن الدعاء عبادة، وهم لم يؤدوه على أنه عبادة وليعوذ بالله تعالى، ومن أداه على أنه عبادة يرتاح ويكون الأمر بيد الله“.

 

*الأمن يعتقل عضو مجلس الشعب السابق محمد فياض ويخفيه قسراً

اعتقلت الأجهزة الأمنية مساء يوم الاثنين 5/10/2015 المهندس محمد فياض عضو مجلس الشعب السابق عن دائرة ديرب نجم بمحافظة الشرقية وخطيب ابنته محمد الحسيني، طبيب أسنان، وذلك من محل سكنهما بالحي العاشر بمدينة نصر.

هذا وعمدت الأجهزة الأمنية إلى إخفاءه في مكان مجهول، ولم يتم عرضه على النيابة حتى اللحظة.

وقالت أسرة المهندس فياض أنهم قاموا بالبحث عنه في جميع أقسام الشرطة بمدينة القاهرة، ولم يتم العثور عليه ولا على الدكتور محمد الحسيني، وكان رد جميع الأقسام، “لا تقلقوا غداً سيتصل بكم”. كما وحملت أسرته وزارة الداخلية المصرية المسؤولية الكاملة عن سلامته.

وأكد ناشطون في الائتلاف العالمي للحريات والحقوق، أن قوات الأمن لم تلتزم بأي مواثيق حقوقية قد وقعت عليها السلطات المصرية في إحترام حقوق الانسان وحرمة المنزل، حيث لا يوجد أي أمر قضائي مُسبب يعطي قوات الأمن الحق لاقتحام المنزل، فضلا عن أن الاعتقال جاء بنفس الشكل التعسفي دون تصريح أو أمر قضائي يستلزم الاعتقال، هذا ما يعد خرقاَ واضحاً للمادة رقم 54 من الدستور المصري الحالي، التي تنص أن “الحرية الشخصية حق طبيعي، وهي مصونة لا تُمس، وفيما عدا حالة التلبس، لا يجوز القبض على أحد، أوتفتيشه، أو حبسه، أو تقييد حريته بأي قيد إلا بأمر قضائي مسبب يستلزمه التحقيق.” كما تؤكد المادة نفسها على أنه “يجب أن يُبلغ فوراً كل من تقيد حريته بأسباب ذلك، ويحاط بحقوقه كتابة، ويُمكٌن من الإتصال بذويه و بمحاميه فورا، وأن يقدم إلى سلطة التحقيق خلال أربع وعشرين ساعة من وقت تقييد حريته”.

وأضاف الائتلاف، أن التصاعد السريع والخطير في أعداد حالات جريمة الإخفاء القسري في مصر، إنما يدل على عملية ممنهجة تتبعها السلطات العسكرية والأمنية لقمع المعارضين وتحييد الخصوم السياسيين.

 

* أهالي المنوفية يدشنون حملة لمقاطعة انتخابات برلمان العسكر

دشن العشرات من أهالى قرية كمشيش التابعة لمركز تلا بمحافظة المنوفية حملة لمقاطعة الانتخابات البرلمانية المقبلة ، اعتراضا على عدم دخول الصرف الصحى لقريتهم من ناحية ولتوقعهم بأن برلمان العسكر المقبل لن يقدم جديد مثله سابقيه ، على حد قولهم.

يقول أحد منظمى الحملة:”أنهم يعانوا من مشكلة الصرف الصحى منذ أكثر من عشرة أعوام ،ما أدى إلى إنتشار الأمراض و الأوبئة بين الأهالى و أصبحت المشكلة كابوسا يهدد كل فرد فى القرية“.

ويضيف أحد سكان القرية: مشكلة الصرف الصحى تعد كارثه حقيقيه بكل المقاييس فسعر ( النقلة الواحدة ) من سيارات الصرف الصحي تتعدى30 جنيهاً فى الوقت الذى يحتاج كل منزل إلى رفع (نقلتين) أسبوعياً و هو ما لا يتناسب مع المستوى المادى للأهالى.

 

 

* إجرام داخلية الانقلاب بالبحيرة.. اختطاف أسرة كاملة لإجبار أحد ابنائها على تسليم نفسه

في سابقة خطيرة، اختطفت “قوات أمن الانقلاب” بدمنهور، عائلة بكاملها، بعدما داهمت منزلهم، وسرقت أموالهم وحطمت محتوياته، لإجبار ابنهم على تسليم نفسه.

وبحسب مصادر حقوقية، فقد اعتقلت قوات الانقلاب، والد الطالب عصام مصطفى عزب ووالدته وعمته واخيه الصغير (بالصف الثاني الإعدادي)، واقتادتهم إلى جهة غير معلومة.

وذكرت المصادر ذاتها، أن أمن الانقلاب، يسعى للضغط على “عصام عزب” لتسليم نفسه، مقابل الإفراج عن عائلته.

 

 

*أسباب وتداعيات تراجع الاحتياطي النقدي في مصر

جاءت بيانات البنك المركزي المصري المنشورة مؤخرًا، عن احتياطيات النقد الأجنبي، بنهاية الشهر الماضي، لتلقي بظلال سلبية، حول العديد من المؤشرات الاقتصادية الكلية، وفي مقدمتها سعر الصرف، إذ ارتفعت أسعار السوق الموازية ليصل سعر الدولار إلى 8.15 جنيه للبيع، ونحو 8.09 جنيه للشراء.

 وأعلن البنك المركزي انخفاض احتياطياته من النقد الأجنبي إلى 16.3 مليار دولار بنهاية سبتمبر/أيلول الماضي، ليصل حجم التراجع إلى 1.7 مليار دولار، مقارنة بما كان عليه الوضع نهاية الشهر الذي سبقه.

وتعاني مصر منذ “ثورة 25 يناير” 2011، من تراجع احتياطياتها من النقد الأجنبي، ولجأت غير مرة، للحصول على دعم دول خليجية وغيرها، عبر آلية الحصول على ودائع بالبنك المركزي المصري لهذه الدول، منها ما كان دون عائد، ومنها ما أتى بعائد يتراوح ما بين 1% و2.5%.

وظلت مصر لعقود، تعتمد على مصادر أربعة رئيسية للنقد الأجنبي، وهي (عوائد قناة السويس، والبترول، والسياحة، وتحويلات العاملين بالخارج).

ويلاحظ أنه منذ نهاية عام 2008، خرجت عوائد الصادرات النفطية من هذه المصادر الأربعة، بسبب التحول الحادث في ميزان التعاملات البترولية، حيث أصبحت مصر منذ ذلك التاريخ مستورداً صاف للبترول.

والملاحظة الثانية في هذا المضمار، أن عوائد السياحة لم  كما كانت عليه قبل “ثورة 25 يناير”، فوفق بيانات البنك المركزي بشأن ميزان المدفوعات للعام المالي 2014/2015، بلغت عوائد السياحة، 7.3 مليار دولار، وهي في مجملها لصالح القطاع الخاص السياحي، باستثناء رسوم دخول المتاحف والمنشآت السياحية التي تشرف عليها الحكومة.

وبالتالي فالتحكم من قبل الحكومة وإمكانية توظيفها بشكل مركز من عوائد السياحة يُعد ضعيفًا، إلا أنها كانت تُلقي بظلال إيجابية على سوق الصرف، لما تمثلة من زيادة في المعروض من النقد الأجنبي.

وكانت عوائد السياحة بمصر، قد تجاوزت حاجز الـ 13 مليار دولار في العام المالي 2009/2010، وهي معدلات يصعب الوصول إليها الآن، في ظل الظروف الداخلية المصرية، أو ما يكتنف المنطقة العربية بشكل عام من حرب، قد تطال الكثير من دولها.

ولم يتبق للقاهرة من مواردها الرئيسة لتدفقات النقد الأجنبي سوى مصدرين فقط، هما إيرادات قناة السويس، وتحويلات العاملين بالخارج، وبالرجوع لبيانات ميزان المدفوعات لعام 2014/2015، نجد أن إيرادات قناة السويس تراجعت بنحو 8 ملايين دولار، بنهاية يونيو/حزيران 2015، مقارنة بما كانت عليه في نهاية الشهر نفسه من 2014.

والجدير بالذكر، أن الهيئة المعنية بنشر البيانات الإحصائية عن أداء قناة السويس، بشكل شهري منتظم، قد توقفت عن نشر ذلك عن الفترة من يوليو/تموز وحتى سبتمبر/أيلول 2015، مما فتح باب التكهنات بتراجع تلك الإيرادات.

ولكن تبقى مشكلة مصر مع النقد الأجنبي بشكل عام، ومع احتياطياتها من النقد بشكل خاص، رهن تحسن أدائها الاقتصادي، وبخاصة فيما يتعلق بعلاقاتها الخارجية، فبيانات البنك المركزي المصري عن أداء ميزان المدفوعات بنهاية يونيو/حزيران الماضي، كانت سلبية، من حيث أن الفائض الذي تحقق بميزان المدفوعات، والبالغ 3.7 مليار دولار، لم يكن من عوائد ذاتية، ولكنه كان بسبب الدعم الخليجي البالغ 6.8 مليار دولار، بنهاية أبريل/نيسان من العام الجاري.

وأكدت بيانات البنك المركزي عن أداء ميزان المدفوعات، على تعمق أزمة الميزان التجاري، حيث زاد العجز بنهاية يونيو/حزيران الماضي، إلى 38.7 مليار دولار، مقارنة بـ 34 مليار دولار عن نفس الفترة من العام السابق.

كما نجد أن الصادرات المصرية بشكل عام تراجعت من 26.1 مليار دولار، بنهاية يونيو/حزيران 2014، إلى 22 مليار دولار، أي أن قيمة التراجع بالصادرات بلغ نحو 4.1 مليار دولار، وبما يعادل نسبة 15.7%.

وعلى صعيد الواردات، فلم تشهد تراجعًا أو حتى ثباتًا على قيمتها بنهاية يونيو/حزيران 2014، على الرغم من إجراءات التضييق على الواردات من خلال متطلبات الحصول على النقد الأجنبي من البنوك، ولكنها ارتفعت من 60 مليار دولار، مع نهاية الشهر نفسه، إلى 60.8 مليار دولار في الشهر ذاته من العام الجاري.

مزيد من التبعات

الأداء السلبي للعلاقات الاقتصادية الخارجية لمصر، بنهاية يونيو/حزيران الماضي، ألقى بظلاله على أداء بقية الشهور التالية، فحسب بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، في نشرته الشهرية عن سبتمبر/أيلول 2015، تبين أن هناك فجوة كبيرة بين إنتاج مصر من البترول واستهلاكها، وهو ما جعل الحكومة مضطرة للاستيراد من الخارج، سواء عبر شحنات ممولة من الخليج أو غيرها.

وتوضح البيانات أن الفجوة بين إنتاج مصر من البترول في مايو/أيار 2015، بلغت 293 ألف طن، وزادت في نهاية يوليو/تموز إلى 477 ألف طن، ولم يكن أداء الغاز الطبيعي أحسن حالًا من أداء البلد في الفجوة البترولية، حيث بلغت الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك في الغاز الطبيعي 281 ألف طن في يوليو/تموز الماضي.

تداعيات تراجع الاحتياطي

تعارفت الأدبيات الاقتصادية على أن يتوفر للدول في الوضع الطبيعي رصيد من الاحتياطيات الأجنبية ما يغطي احتياجات 6 أشهر، وأنه إذا وصل إلى ما دون احتياجات 3 أشهر، فهذا يعني الوصول لمرحلة الخطر، ويتوفر لمصر الآن احتياجاتها من واردات 3 أشهر فقط، وأية تطورات سلبية باحتياطي النقد، فمعناه دخول البلاد مرحلة الخطر.

وثمة أمر مهم يتعلق بمستوى المعيشة، حيث أن استمرار الزيادة في قيمة فاتورة الواردات، دون أن يقابلها زيادة في قيمة الصادرات، فهذا معناه ارتفاع تكاليف المعيشة، وتعرض الشريحة الدنيا من الطبقة المتوسطة للسقوط في الشرائح العليا من الطبقة الفقيرة.

ويتطلب هذا الأمر مزيداً من الرقابة الحكومية على الأسعار، إذ أن الأمر يستتبعه زيادة في الأسعار، ولكن هناك من يستغلون هذه الظروف ويغالون في قيمة المنتجات، ولا يراعون فترة الدورة الاقتصادية لحركة واردات جديدة طبقًا للأسعار الجديدة، والتي بدورها تستغرق نحو ثلاثة أشهر.

من شأن الضغوط التي سيخلقها تراجع الاحتياطي على سعر الصرف، أن تزيد تكلفة مدخلات الصناعة المحلية، التي تعتمد على مستلزمات إنتاج مستوردة، مما سيضعف الموقف التنافسي لهذه الصناعات محليًا ودوليًا، والأمر المرشح بقوة بالنسبة لهذه الشركات، أن تتحول من مجال الصناعة إلى التجارة.

 

وماذا بعد؟

سيناريو تراجع احتياطي النقد الأجنبي لمصر مقروء منذ فترة، ولكن تبقى طرق معالجته، وبخاصة في ضوء ما ذكرناه من تراجع تدفقات النقد الأجنبي، وبالتالي ليس أمامها إلا طريقين في الأجل القصير، الأول: استقدام مزيد من الدعم من دول الخليج، لعودة احتياطي النقد لما فوق حاجز الـ 18 مليار دولار، والطريق الثاني، وهو اللجوء للاقتراض الخارجي.

وكلا الطريقين له تكلفته، واحتمالات نجاحه وفشله، فالدعم الخليجي واستمراره الآن ومستقبلًا، مرتبط باستمرار تداعيات انهيار أسعار النفط، وكذلك الحرب المفتوحة التي تشهدها اليمن، ويستدرج فيها الخليج بشكل كبير.

أما الاقتراض من الخارج، فتبقى مشكلته في أمرين، الأول وهو ارتفاع تكلفة الاقتراض، وبخاصة أن مصر لم تحسم أمرها بعد في الاقتراض من صندوق النقد الدولي، وأن آخر إصدار لسندات مصر الدولية، كان بسعر 6.25%، والإقدام على مزيد من إصدار السندات الدولية، في ضوء تراجع احتياطي النقد، ومؤشرات اقتصادية أخرى، قد يرفع من تكلفة التمويل على السندات لنحو 7.5%.

وهو ما يعني أن الدين الخارجي لمصر مشرع لزيادات كبيرة، قد تساعد على المزيد من الوهن لأداء الاقتصاد المصري.

 

 

* تقرير : زيادة رواتب الجيش والشرطة والقضاة .. وفرض ضرائب وزيادة أسعار من السيسي للشعب

بالتزامن مع زيادة رواتب الجيش والقضاء، يواصل الانقلابي الخائن عبد الفتاح السيسي استنزاف أموال المصريين بكل الطرق، ولم يكتف بالقانطين بها، بل وصل الأمر إلى ضريبة السفر إلى الخارج، وكأنها جمركة عبور البشر.

ونستعرض لكم في هذا التقرير أبرز 10 زيادات وضرائب تم فرضها مؤخرًا:

تذاكر السفر

أصدر عبدالفتاح السيسي قرارًا بقانون رقم 104 لسنة 2015، بتعديل بعض أحكام قانون العدالة الضريبية رقم 46 لسنة 1978، بهدف تحديد مبلغ الضريبة المقررة على تذاكر السفر إلى الخارج، وذلك بالعملة المحلية.

وأدخل هذا التعديل على الفقرة الأولى من البند رابعًا من المادة 31، التي كانت تنص على “فرض ضريبة على تذاكر السفر إلى الخارج التي يتم بيعها بالعملة المحلية”، فأصبحت الفقرة تنص على أن تفرض الضريبة على “تذاكر السفر إلى الخارج عن الرحلات التي تبدأ من جمهورية مصر العربية، ويتحمل المنتفع مبلغ 400 جنيه بالنسبة للدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال، و150 جنيها بالنسبة للدرجة السياحية، وتسري هذه الضريبة أيضًا على التذاكر المجانية، ويتحمل المنتفع بالتذكرة المجانية هذه الضريبة“.

وبقيت الفقرة الثانية من هذا البند، والتي تستثني من الضريبة سفر الطلاب، أو السفر بسبب العلاج، أو الدراسة، أو التدريب، أو الحج، أو العمرة، أو لمهام رسمية، ويتحمل المسافر هذه الضريبة وتكون بنسبة 10% من قيمة التذكرة.

تذاكر القطار

في يوليو الماضي قررت هيئة السكك الحديدية تطبيق زيادة جديدة على أسعار تذاكر القطارات المكيفة؛ إذ تم رفع سعر تذاكر الدرجتين الأولى والثانية.

وشمل قرار هيئة السكة الحديد رفع سعر تذكرة الدرجة الأولى إلى 163 جنيهًا بدلاً من 133 جنيهًا كتذكرة موحدة للصعيد، ورفع سعر الدرجة الثانية إلى 97 جنيهًا بدلاً من 67 جنيهًا كتذكرة موحدة للصعيد، وذلك بعد الزيادات التي تم تطبيقها على هذه التذاكر بداية الشهر الجاري بواقع 20 جنيهًا للدرجة الأولى و10 جنيهات للدرجة الثانية، على أن يتم تطبيق هذه الزيادة على عربات العلاوة المكيفة والقطارات الإضافية والمخصصة لكل الأعياد المقبلة.

ضريبة الدخل

أقر السيسي تعديلات على قانون ضريبة الدخل، تقضي بفرض ضريبة على صافي دخل الأشخاص الطبيعيين (الأفراد) المقيمين في مصر، سواء المحققة داخل البلاد أو خارجها.

وينص القانون الضريبي الجديد على “فرض ضريبة سنوية على مجموع صافي دخل الأشخاص الطبيعيين المقيمين بالنسبة لدخولهم المحققة في مصر أو خارجها، إذا كانت مصر مركزًا لنشاطهم التجاري أو الصناعي أو المهني، كما تسري الضريبة على دخل الأشخاص الطبيعيين بالنسبة لدخولهم المحققة في مصر“.

الضريبة العقارية

بدأت حكومة الانقلاب في تطبيق الضريبة العقارية الجديدة، حيث أرسلت المالية نحو 5 ملايين إخطار للمكلفين بأداء الضريبة على مستوى الجمهورية.

الغاز

قرر إبراهيم محلب رئيس حكومة الانقلاب السابق في أواخر العام الماضي تحديد أسعار الغاز الطبيعي، ومن ثم رفعها.

وجاءت مواد القرار كالآتي: المادة الأولى “يحدد سعر الغاز الطبيعي المستخدم في المنازل والنشاط التجاري المعدل للاستخدام المنزلي، وفقًا للشرائح الاستهلاكية الآتية، حتى 25 مترا مكعبا يكون سعره 40 قرشاا للمتر المكعب، ما يزيد على 25 حتى 50 مترا مكعبا يكون السعر 100 قرش للمتر المكعب، ما يزيد عن 50 مترا مكعبا يكون سعره 125 قرشًا للمتر المكعب”.

المياه
زدات فواتير المياه بنسبة 20% عن كل متر مكعب يتم الحصول عليه في الوقت الذي تعاني مصر فيه من شح مائي، وانقطاع المياه عن العشرات من المناطق والقرى بمحافظات مصر.

الكهرباء

أصدر إبراهيم محلب، رئيس مجلس وزراء الانقلاب السابق، قرارًا بتعديل أسعار بيع الطاقة الكهربائية لعام 2015-2016 مقابل خدمة العملاء اعتبارًا من أول يوليو الماضي، وفقًا لتعريفة جديدة، حسب الجريدة الرسمية.

وكان محلب أصدر قرارًا العام الماضي بزيادة أسعار بيع الطاقة الكهربائية تدريجيًا لمدة 5 سنوات اعتبارًا من أول يوليو من كل عام في الفترة ما بين 2014 حتى 2018.

ونص القرار على أن تزيد أسعار الكهرباء وفقًا للتعريفة المحددة، وتضمن الجدول المرفق بالقرار زيادة سعر الكيلو وات في الساعة بخصوص الاستخدامات المنزلية إلى 7 قروش ونصف لأول 50 كيلو، لتصل إلى 12 قرشا في يوليو 2018.

الأدوية
ارتفعت أسعار الأدوية بنسبة 100% إلى 300%، خلال الأشهر الماضية الماضية، بزيادة غير مسبوقة من حيث هذه النسبة.

الوقود

قررت حكومة الانقلاب في يوليو العام الماضي رفع أسعار وقود السيارات والمركبات بما يصل إلى 78%، واتفقت الهيئة المصرية العامة للبترول مع شركات توزيع الوقود على تطبيق الأسعار الجديدة ابتداءً من منتصف ليلة السبت، كما تم أمس جرد كامل كمية السولار والبنزين الموجودة بمخازن محطات توزيع الوقود.

وتقرر رفع سعر لتر بنزين 80 والمعروف بأنه “بنزين الفقراء” والذي لم يرتفع منذ أكثر من 22 عامًا، إلى 1.60 جنيه للتر بزيادة نسبتها 78% عن السعر الحالي وهو 0.90 جنيه، كما سيتم رفع سعر البنزين 92 إلى 2.60 جنيه للتر بزيادة 40% عن السعر الحالي 1.85 جنيه. وأيضًا تقرر زيادة سعر لتر السولار إلى 1.80 جنيه للتر من 1.10 جنيه أي بزيادة 63%.

السجائر

أصدر السيسي في فبراير الماضي قرارًا بقانون رقم 12 لسنة 2015، بتعديل بعض أحكام قانون الضريبة العامة على المبيعات رقم 11 لسنة 1991، يقضي بزيادة قيمة الضريبة المفروضة على السجائر.

 ويقضي القرار بفرض ضريبة قيمتها 50% من سعر البيع للمستهلك بالنسبة للسجائر المستوردة والمحلية، إلى جانب 225 قرشًا للعبوة التي لا يزيد سعر البيع النهائى للمستهلك على 10 جنيهات، و325 قرشًا للعبوة التي يزيد سعر البيع النهائي للمستهلك على 10 جنيهات وحتى 16 جنيهًا، و425 قرشًا للعبوة التي لا يزيد سعر البيع النهائي للمستهلك على 16 جنيهًا.

زيادة رواتب الجيش

في المقابل يرفع نظام الانقلاب رواتب ضباط الجيش، فكان الزيادة الأولى في أغسطس 2013، حين أصدر المستشار عدلي منصور قرارًا بتعديل جدول فئات وراتب درجات المجندين وضباط الصف والجنود بالقوات المسلحة، وتضمن القرار الصادر برقم 535 مكرر لسنة 2013 زيادة فئات رواتب درجات المجندين المقررة بجداول الرواتب المرافق لقانون خدمة ضباط الشرف وضباط الصف والجنود بالقوات المسلحة المشار إليه، لتكون طبقًا للجدول المرفق بالقرار.

أما المرة الثانية فكانت في أواخر العام ذاته؛ إذ أصدر وفي نوفمبر 2013م عبد الفتاح السيسي قرارًا برفع رواتب ضباط الحرس الجمهوري بمقدار 2000 جنيه زيادة عن باقي زملائهم من نفس الرتب في مختلف الأسلحة والتشكيلات الأخرى بالقوات المسلحة.

وفي 18 أغسطس 2015 كانت الزيادة الثالثة، وفيها تشهد مرتبات العسكريين مزيدًا من الامتيازات في ظل انقلاب الثالث من يوليو؛ أصدر السيسي اليوم قرارًا يقضي بتعديل الحد الأقصى لنسبة بدل طبيعة العمل التي تدخل كأحد العناصر في حساب المعاش الإضافي، وفقًا لحكم المادة الثانية الفقرة الأولى بند (أ) من القانون رقم 51 لسنة 1984 المشار إليه ليكون (250%).

زيادة رواتب القضاة

وسبق أن اعتمد المجلس، في يونيو الماضي، زيادة في الحوافز وإضافي المرتب بنسبة 30%؛ إذ قرر المجلس بزيادة مخصصات القضاة وأعضاء النيابة العامة على اختلاف درجاتهم ومحاكمهم بنسبة 30%؛ حيث شملت الزيادة المبلغ الإضافي الشهري وحوافز تميز الأداء ومقابل العمل الإضافي وحافز الإنجاز وزيادة بدل علاج العاملين على اختلاف درجاتهم ومحاكمهم والنيابة العامة بمبلغ 250 جنيهًا شهريًا؛ حيث بدأ صرف الزيادة في الشهر نفسه.

 

 

* صحفيون ضد التعذيب”: 51 انتهاكًا ضد الصحفيين في سبتمبر الماضي

رصد مرصد “صحفيون ضد التعذيب” 51 حالة انتهاك بحق الصحفيين والإعلاميين أثناء تأدية عملهم، خلال شهر سبتمبر الماضي.

وسجل تقرير المرصد ، 10 حالات خلال الأسبوع الأول، و23 واقعة في الأسبوع الثاني، و 8 حالات في الأسبوع الثالث، و10 في الأسبوع الرابع، وتنوعت الانتهاكات مابين 28 واقعة منع من التغطية في أماكن مختلفة، و8 حالات احتجاز للتحقيق، و6 وقائع إتلاف أو حرق معدات صحفية، و6 حالات تعدي بالضرب أو التعرض لإصابة صحفيين و٣ حالات تعدٍّ بالقول أو بالتهديد.

وجاءت وزارة الداخلية في حكومة الانقلاب في صدارة القائمة بـ31 حالة انتهاك، ثم فئة المدنيين بـ8 حالات، تلاها شركات الأمن المدنية أو الحراسات الخاصة بـ 7 وقائع، ثم 5 انتهاكات حادة بجهات حكومية ومسؤولين.

يأتي هذا في وقت يقبع فيه عشرات الصحفيين في سجون الانقلاب على خلفية أداء عملهم بمهنية بعيدًا عن توجيهات العسكر.

 

 

* مقتل وإصابة 5 على يد ضابطي شرطة في “حفل زفاف” بالإسكندرية!

قُتل مواطنان بالإسكندرية، مساء أمس الجمعة، وأصيب 3 آخرون، على يد ضابط وأمين شرطة؛ بسبب مرور موكب زفاف عروسين بمنطقة فيكتوريا شرق الإسكندرية!.

كان بلاغً يفيد بأنه أثناء مرور الموكب أمام قسم المنتزه أول، قام الضابط برتبة ملازم وأمين شرطة باعتراضهم بعد إصابة سيارة أحداهما بإحدى سيارات الموكب، فحدثت مشاجرة أدت إلى إطلاق الشرطيين للأعيرة النارية؛ توفي على إثرها شخصان، وأصيب 3 آخرون.

وقد أمرت النيابة بحبس المتهمين ثلاثة أيام والتحفظ على سلاحهما، وتشريح جثتي المجني عليهما.

 

 

* تأجيل هزليات “التخابر” و”أحداث ماسبيرو” وأحداث الزيتون

قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة محمد شرين فهمي، تأجيل محاكمة الرئيس محمد مرسي، و10 معتقلين آخرين في الهزلية المعروفة إعلامياً بـ”التخابر مع قطر”، لجلسة 25 أكتوبر الجارى، للقرار السابق وهو سماع شهادة ضابط الأمن الوطني، واستعجال تقرير اللجنة الرئاسية، مع استمرار حبس المعتقلين.

ولفقت نيابة الانقلاب للرئيس الشرعي مرسي و10 آخرين تهمًا بالتخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي، والتنسيق مع تنظيمات جهادية داخل مصر وخارجها؛ بغية الإعداد لعمليات “إرهابية” داخل الأراضي المصرية.
وبالإضافة إلى السيد الرئيس محمد مرسي، تضم القضية كلاًّ من: 1- أحمد محمد محمد عبد العاطي ” 43 سنة ـ مدير مكتب رئيس الجمهورية – صيدلي 3. أمين عبد الحميد أمين الصيرفي 49 سنة – سكرتير برئاسة الجمهورية 4- أحمد علي عبده عفيفي ” 35 سنة – منتج أفلام وثائقية 5- خالد حمدي عبد الوهاب أحمد رضوان 31 سنة – مدير إنتاج بقناة مصر 25 6- محمد عادل حامد كيلاني 42 سنة – مضيف جوي – شركة مصر للطيران للخطوط الجوية 7- أحمد إسماعيل ثابت إسماعيل 28 سنة معيد بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا 8- كريمة أمين عبد الحميد أمين الصيرفي 21 سنة – طالبة 9-أسماء محمد الخطيب مراسلة بشبكة رصد الإعلامية 10- علاء عمر محمد سبلان – أردني الجنسية – مُعد برامج بقناة الجزيرة القطرية 11- إبراهيم محمد هلال رئيس قطاع الأخبار بقناة الجزيرة القطرية.

أجلت محكمة جنايات القاهرة، محاكمة 23 من رافضي الانقلاب العسكري، من بينهم 17 معتقلا و6 غيابيا، على خلفية اتهامهم في القضية الشهيرة إعلاميا بإسم “أحداث عنف ماسبيرو”، وهي أحداث التظاهرات والاحتجاجات التي وقعت في 5 يوليو 2013، اعتراضا على الانقلاب العسكري لجلسة 4 نوفمبر وذلك لاستكمال الاستماع لشهود الإثبات.
وكانت نيابة الانقلاب ادعت قيام المتهمين بالتجمهر أمام مبنى الإذاعة والتليفزيون المصري “ماسبيرو” عقب الانقلاب العسكري، للاعتراض عليه بشكل غير سلمي، حيث استعرضوا القوة ولوحوا بالعنف، وقاموا بالاعتداء على المنشآت العامة والخاصة، والتعدي على المواطنين، على نحوٍ ترتب عليه تكدير السلم العام، وتعامل قوات الأمن معهم وإلقاء القبض عليهم.

وأجلت أيضا محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة، بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار حسن فريد، تأجيل نظر إعادة محاكمة 4 من رافضى انقلاب العسكر، كانت المحكمة أصدرت بحقهم حكمًا بالسجن المؤبد، فى القضية المعروفة إعلاميًا بـ”أحداث الزيتون”، إلى جلسة 8 نوفمبر المقبل، لتغيب شهود الإثبات.
كما قررت المحكمة تغريم شهود الإثبات المتغيبين مبلغ 1000 جنيه، فيما عدا شاهد واحد، الذى جاء تغيبه بعدما أبدى عذرًا ملموسًا لدى المحكمة.
كانت نيابة الانقلاب قد لفقت للمعتقلين عددًا من الاتهامات، من بينها التجمر والبلطجة والتلويح بالعنف، واستعراض القوة، والتظاهر من دون ترخيص وتكدير السلم العام وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة

 

 

* شاهد.. مستشار العسكر: أنا أعلم من “أبو حنيفة

قال المستشار أحمد ماهر، في تسجيل صوتي تداوله نشطاء اليوم السبت: إن علمه يفوق مجموع ما يعرفه الأئمة الأربعة مجتمعين في مائة..

وإن الإمام أبو حنيفة لا يصلح أن يكون شيخاً للأزهر، لتفوق الشيخ أحمد الطيب عليه بـ”اتنين دكتوراه، حسب قوله.

* مفاجأة.. والد الطالبة سارة مشعل يفضح فبركة مذكرة الاعتقال

كشف والد سارة مشعل -طالبة الإعلام بآداب الزقازيق- مفاجأة، وذكر أن محضر داخلية الانقلاب المقدم للنيابة، والذي تم احتجازها على خلفيته وحبسها 15 يوماً زعم أنها طالبها بـ”الدراسات الإسلامية”، وجاءت لجامعة الزقازيق لعمل مظاهرات وإثارة الشغب بين الطلاب والطالبات.

واستنكر والد الطالبة في تصريحات خاصة، اليوم السبت، تلفيق النيابة والداخلية للمحضر على خلفية رفض نجلته الكشف عن وجهها، ورفع نقابها أمام أفراد الأمن، مطالبا بالإفراج الفوري عنها، ومحاكمة المتورطين في هذه الجريمة.

وطالب والد “سارة” منظمات حقوق الإنسان والإعلاميين، بتوثيق الجريمة والتدخل لرفع الظلم الواقع على ابنته الطالبة بالفرقة الثالثة بقسم الإعلام بجامعة الزقازيق، معتبرا أن ما حدث مع ابنته يأتي في سياق الحرب على الإسلام.

ومن المقرر أن يتم اليوم السبت الاستئناف على قرار النيابة بحبس سارة 15 يوماً، التي اعتقلت من أمام بوابة آداب جامعة الزقازيق الأربعاء الماضي، لرفضها خلع نقابها أمام الأمن، ومطالبتها بسيدة لتفتيشها، ليتم إحالتها إلى الأمن الإداري ثم لقسم ثان الزقازيق، ثم يتم عرضها على النيابة أول أمس الخميس، وتصدر بحقها قرار بالحبس 15 يومًا، على ذمة قضية ملفقة بزعم حيازة منشورات

 

* نفد “رز الخليج” فعادت أزمة البنزين واصطفت الطوابير مرة أخرى

تجددت أزمة البنزين مرة أخرى في ظل حكومة الانقلاب، بعدد من المحافظات، خاصة بعد فشل قائد الانقلاب في الوفاء بمتطلبات الشعب المصري رغم مليارات الدولارات التي تم ضخها على سبيل المنح من دول الخليج.

إلا أن الحديث عن توقف دول الخليج وعلى رأسها السعودية والإمارات في ضخ مليارات أخرى، تسبب في تجدد أزمة الوقود بشدة في الآونة الأخيرة، وخاصة في محافظات القاهرة والإسكندرية ووجه قبلي والمنوفية.

وزادت طوابير السيارات أمام محطات الوقود ما أدى إلى شلل في حركة المرور بعدد من المناطق، في الوقت الذى تنفى فيه مديرية التموين بالإسكندرية وجود أزمة للوقود، فيما هدد سائقو سيارات الأجرة بأسيوط بالإضراب عن العمل ما لم يتم حل الأزمة.

وفي الإسكندرية، شهدت مناطق الورديان والقبارى وبرج العرب غرب المدينة، ومنطقة السيوف والشاطبى شرق المدينة، تفاقم أزمة بنزين 80 والسولار.

وقال أحد السائقين، إن اليومين الماضيين شهدا وجود أزمة بسيطة في السولار، انعكست على محطات الوقود، وتزايد الزحام أمام محطات الوقود، وأضاف آخر وهو أحد سائقى سيارات الأجرة، أن الأزمة تفاقمت في الأيام الأخيرة، ما أدى إلى تعطل مصالحهم وارتفاع أسعار بعض السلع.

وتفاقمت الأزمة بأسيوط، ما تسبب في زيادة حالة الاستياء بين سائقى المركبات الذين ينتظرون بالساعات أمام محطات الوقود التى شهدت اصطفاف طوابير السيارات أمامها لمسافات طويلة، الأمر الذى أدى إلى وقوع مشادات بين السائقين لخلافهم على أسبقية التموين.

كما تسببت الأزمة في قيام عدد كبير من السائقين العاملين على خطوط المراكز برفع تعريفة الأجرة ليلاً، خاصة بمراكز شرق النيل وتهديد آخرين بالإضراب عن العمل في حالة استمرار الأزمة.

وقال عماد حامد سائق، إن أزمة البنزين مستمرة بالمحافظة مما يضطرنا إلى شرائه من السوق السوداء حيث تعدى سعر الصفيحة 100 جنيه، مشيراً إلى أنه يضطر لشرائها بدلاً من الانتظار بالساعات أمام المحطات في انتظار سيارة البترول.

وأضاف: “ننتظر بالساعات أمام المحطات حتى نتمكن من التمويل، ناهيك عن المشاجرات التى تحدث داخل المحطات على أسبقية الحصول على البنزين بأنواعه“.

وتساءل محمد عادل (سائق)، أين المحافظ من هذه الأزمة؟ مهدداً بدخول السائقين في إضراب عن العمل في ظل الخسائر الفادحة التى يتكبدونها من ضياع الوقت أمام المحطات أو ارتفاع سعر البنزين في السوق السوداء.

وأكد الأهالي أنهم يضطرون للانتظار أكثر من 6 ساعات أمام المحطات، وسادت حالة من الارتباك في شوارع المحافظة، ما دفع اللواء خالد الشاذلي مدير مباحث سوهاج إلى نشر ضباط وأفراد من المباحث أمام المحطات لتنظيم دخول السيارات والحد من الاحتكاكات التي تحدث بين المواطنين.

وطالب الأهالي بإقالة وكيل وزارة التموين لفشله في السيطرة على الأزمة على حد تعبيرهم.

وتفاقمت الأزمة أيضا في محافظة سوهاج، حيث قال محمود رمضان “إنه حاول جاهدا البحث عن البنزين في محطات مدينة طهطا إلا أنه اكتشف أنها فارغة تماما واضطر إلى الذهاب لمدينة سوهاج لكنه فوجئ بأن البنزين اقتصر توافره على 3 محطات بطريق “أسيوط – سوهاج” وظل في طابور السيارات أكثر من 6 ساعات“.

وأشار إلى أن أصحاب المحطات ينشرون بلطجية يفرضون إتاوات على أصحاب السيارات وكل سيارة يتم تحصيل 5 جنيهات إضافية نظير تعبئتها بالبنزين.

وأضاف أن ذلك يتم في ظل وجود مفتشي التموين داخل المحطة، وأكد أن صفيحة بنزين 80 تباع في السوق السوداء بسعر 80 جنيها.

كما تصاعدت أزمة البنزين بمحافظة الإسماعيلية، اليوم، واصطفت السيارات لساعات على الشوارع الرئيسية.

وقال عبدالله حسان: “بقالي ساعة في الطابور والخط كله واقف ومش عارفين في إيه مقدمناش غير إننا نطالب الجيش بضخ الوقود والتدخل من جديد لفك الأزمة“.

ومن جانبه، قال محمد خالد مسؤول بأحد محطات البنزين، إن المشكلة تكمن في تأخر السيارات التابعة للشركات والدولة في ضخ الوقود وبمعدلات أقل وهو ما أعطى مؤشرا بوجود أزمة لكن المشكلة ستحل في ساعات قليلة.

وفي ذات السياق، تمكنت مباحث التموين من إحباط محاولة تهريب 350 لتر سولار و1140 لتر بنزين 80.

كما فاقمت أزمة نقص الوقود في المنيا، بالتزامن مع بدء العام الدراسي، وشهدت غالبية المحطات تكدسًا للسيارات الملاكي والأجرة.

وشهدت مراكز بني مزار وسمالوط ومطاي ومغاغة، نقصًا حادًا.

وقال محمد حنفي، وهو سائق تاكسي، إنّ بنزين 80 بدء يتناقص في اليوم الأول من العام الدراسي الجديد بمحطات مدينة المنيا، وفي اليوم الثاني اختفى بشكل ملحوظ، لافتًا إلى أن معظم السائقين يصطفون بسياراتهم في المحطات لأوقات طويلة للحصول على بنزين 80.

وتسبب ذلك في حدوث ارتباك في حركة المواصلات، واضطر سائقون إلى تمويل بنزين 92.

وقال جمال محمد، وهو صاحب سيّارة ملاكي، إنّ نقص البنزين أثّر على حركة السير بخطوط المواصلات الرئيسية، خصوصًا المتجه إلى جامعة المنيا، حيث إنّ الطلبة يتوافدون من شتى أنحاء المحافظة والقرى والعزب والنجوع قاصدين الجامعة التي تقع خارج المدينة وتحديداً بالطريق الزراعي “مصر- أسوان“.

وفى المنوفية، شهدت محطــات الوقود زحاماً شديداً، بسبب نقص بنزيـــن 80، بينما اختفى الوقود في المناطق النــــائية، وسط اتهامات لأصحاب المحطات بتهريبــــه إلى السوق السوداء، وأرجع أصحاب المحطــــات الأزمة إلى انتهاء إجازة عيد الأضحى، وعــــودة الدراسة.

وأكدوا أن تلك الفترة من كل عـــــام تشهد زيادة في الاستهلاك، رغم انتظام عمليـات التوريد

 

 

* النقد الدولي”: 20 مليار دولار فجوة تمويلية بالاقتصاد المصري

كشف مسعود أحمد، مدير دائرة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى بصندوق النقد الدولي، عن وجود فجوة تمويلية داخل الاقتصاد المصري تقدر بـ 20 مليار دولار.

وقال أحمد في مؤتمر صحفي عقد على هامش اجتماعات صندوق النقد الدولي المنعقدة في بيرو في الفترة من 8 إلى 11 أكتوبر، إن مصر تواجه العديد من التحديات خلال الفترة المقبلة، على رأسها توليد فرص عمل للشباب العاطلين عن العمل، وتوفير فرص عمل جديدة للخريجين الجدد الذين يدخلون سوق العمالة حتى تخفض نسبة البطالة، فضلا عن اتخاذ إجراءات من شأنها تقوية وتحسين مؤشرات الاقتصاد الكلي بشكل أكثر مرونة، من أجل تخفيض العجز الكلي في الموازنة.

وأشار إلى أن مصر حصلت خلال العامين الماضيين على عدد من المساعدات المالية من دول الخليج، لافتا إلى أن هناك عاملين أساسيين يشكلان النظرة الاقتصادية للمنطقة العربية، هما الصراعات السياسية، وانخفاض أسعار البترول، فكل منهما يضع ضغوطًا اقتصادية على مجموعة من البلدان.

ولفت إلى أن الدول المصدرة للبترول هي التي قد تأثرت بشدة من هذا الانخفاض، حيث فقدت 360 مليار دولار في 2015؛ بسبب انخفاض عوائد البترول، وبلغ العجز بها 13% من إجمالي الناتج المحلي خلال العام الجاري، في حين استفادت الدول المستوردة للنفط من هذا الانخفاض، محققة مكاسب قدرها 12 مليار دولار خلال 2015، وهو ما حقق التوازن في معدل نمو المنطقة.

 

* بالفيديو.. ألش خانة يفضح «كبينيه السيسي» وروائح حكومة “الصايع”

بعد توقف عام فى محطة «اتاخر خدني جنبك».. عاد الفنان الثائر «ألش خانجي» لكي يمارس دوره الراقي فى تفكيك الصورة المشوهة التى يصنعها إعلام السيسي وإعادة تركيبها من جديد لتقديمها للجمهور فى صورة تبدو أقرب إلى الحقيقية بعيدة عن تدخل مشرط فضائيات السيسي ومقص الرقيب العسكري.

وتناول ألش خانجي –عبر قناته على موقع «ألش خانة»- فى حلقة جديدة بعنوان «الكبينية.. يا ترا السيسي جاب مين وليه؟»، التعديل الوزاري الذى جرى مؤخرا، على وقع طبول الحرب على الفساد التى روجتها الأذرع الإعلامية فى أعقاب كشف قضية فساد وزير الزراعة المقال صلاح هلال والتى تورط فيها عدد غير قليل من المسئولين ورجال العسكر قبل أن يتم التعتيم عليها تحت لافتة حظر النشر”، ليتم على إثرها الإطاحة بحكومة إبراهيم محلب، والاستعانة بشريف إسماعيل أو الشهير بـ«الصايع الضايع».

ورصدت الحلقة كواليس قضية صلاح هلال التى تضمن “كوكتيل” من الرشاوي المتعارف عليها فى حكومات العسكر المتعاقبة والتى تثير بدورها علامات استفهام عن أسباب كشفها والضجة التى صاحبتها، خاصة مع إلقاء القبض على الوزير فى قلب ميدان التحرير وبعد دقائق معدودة من إقالته من مجلس الوزراء.

وأوضحت أن الوزير المحبوس تورط مع عدد من مسئولي الدولة ورجال الإعلام السيساوي، فى تشكيلة رشاوى متنوعة، وعضوية النادي الأهلي بقيمة 140 ألف جنيه، وملابس، وإفطار رمضاني، ومنزل بأكتوبر بقيمة تقارب 8 ملايين جنيه، وحج 16 فردا، معلقا: “حتى الحج بقي رشاوي، ولازال البعض يتسائل لماذا تسقط الروافع ويموت الحجاج فى مكة المكرمة“.

وتابع: “كل هذه الإجراءات مقابل تقنين مساحة أرض حوالي 2500 فدان، لترتفع بعدها الأعلام وتدق طبول الحرب على الفساد، وإن أزاي السيسي قرر فجأة أنه يطهر البلد ويفرم الفساد، وإزاي اسم الله عليه الننوس الصغنن مصطفي السيسي كشف القضية دى وفضح المسئولين عنها“.

وعلق ألش خانجي ساخرا على تمجيد الإعلام لدور السيسي الأبن فى محاربة الفساد، قائلا: “حبيب بابا أهو بيفرتك الفساد، وبيطرع كام مسئول، ومن فرط الحماسة ومكافحة آل السيسي للفساد، تم القبض على رئيس جمعية مكافة الفساد نفسه فى قضية رشوة“.

وقال إن المشاهد المتعاقبة ربما خدعت الشعب فى أن السيسي وولده عزموا على محاربة الفساد، إلا أن تشكيل الحكومة الجديدة والسير الذاتية للوزراء الجدد، والمتبقين من حكومة محلب، لتضح الصورة أكثر كاشفة عن ما يعرف بـ«cabinet reshuffle» فى مرحلة حكومة الكابينية.

وأردف: “الحكومة الجديدة تتكون من 33 وزيرا بعد دمج 3 وزارات هي الصحة مع السكان والتعليم العالي مع البحث العلمي، والتربية والتعليم مع التعليم الفني، التى استحدثها السيسي قبل عام للضحك على فئات معينة من الشعب، ورجع دمجهم -دون سبب واضح للإنشاء أو الإلغاء- بعد ما خلص ضحك، منهم 16 وزيرا جديدا و17 من مخلفات محلب“.

واستطرد ضاحكا أن السيسي الذى يكافح الفساد أبقي على أحمد الزند وزيرا للعدل والذى تلاحقه عشرات القضايا بالتربح والرشوة والفساد واستغلال النفوذ واختلاس المال العام، ومحمد شاكر وزير الكهرباء الذى بشر المصريين قبل العيد بأن قطع التيار سيصل إلى 22 ساعة يوميا، كما أبقي على مختار جمعة وزير الأوقاف الذى قرر ايقاف الداعية محمد جبريل بحجة الدعاء على الظالمين فيما سخر خطب الجمعة فى ربوع مصر للدفاع عنه وتحريم الشائعات بعدما طالته اتهامات الرشاوي فى قضية صلاح هلال، فضلا عن قراره الانتقامي بتأميم كافة مساجد الجمعية الشرعية إغلاق الزوايا التابعة لها.

وأضاف: “تم الابقاء على وزير الموارد المائية رغم فضيحة سد النهضة وتخبط الوزير فى التعاقد مع شركتين أحدهما فرنسية والأخري هولندية لتقييم مخاطر السد، إلا أنهما تلاعبتا به ولم يصدرا أى تقارير حتى الآن، فيما تواصل إثيوبيا بناء السد، كما تم الابقاء على وزير الاستثماء منسق مؤتمر الحرنكش” الاقتصادي والعاصمة الإدارية، فضلا عن وزير الإسكان شريك السابق فى الفشل وصاحب مشروع المليون وحدة سكنية“.

وتابع: “كما بقي وزير المالية هاني قدري المرفوع بحقه قضايا تطالب بحبسه وعزله لعدم تطبيق أحكام الشامخ وهو نفسه المتورط فى سرقة الذهب من مصلحة سك العملة وبيع السندات الدولارية الكارثية على اقتصاد البلد، ووزيرة السيلفي غادة والي على رأس التضامن الاجتماعي الغامضة، ووزير الخارجية سامح شكري بطل ملحمة قتل السياح المكسيكيين وجريمة التعامل مع موت الحجاج فى مني.. وهم الوزراء الذين بقوا لإزالة أي لبس حول هزلية مكافحة الفساد“.

وسخر ألش خانجي من أن هذا الكوكتيل من الوزراء لا يمكن أن يرأسه إلا شريف إسماعيل الشهير وفقا لتسريبات السيسي بـ”الصايع الضايع”، والذى كان سبب براءة المخلوع مبارك وأستاذه سامح فهمي فى قضية بيع الغاز لإسرائيل بشهادة مضروبة، وهو المتورط فى رفع قيمة شراء الغاز من شركة إيني قبل شهر من اكتشاف حقل الشرق بنسبة 100%، ليخلفه فى وزارة البترول طارق الملا صاحب تصريح أن أزمة البنزين إيحاء نفسي“.

واختار الصايع، اللواء سعد الجيوشي وزيرا للنقل، والذى فشل فى تنفيذ مخطط شبكة الطرق أثناء ولايته لهيئة الطرق والكباري، قبل أن تتم إقالته بعد ثبوت تربح إبنه وزيادة أرباح شركته 30 ضعفا، وبررت الوزارة إقالته بقلة الكفاءة وليس بسبب التربح، إلا أنه عاد من جديدا ولكن هذه المرة على رأس الوزارة.

ومن الجيوشي، إلى الشربيني الهلالي وزير التربية والتعليم، والذى بغض النظر عن ضعفه اللغوي وفشله فى صياغة جمله مفيدة، إلا أنه ثبت استغلاله رئاسة لجنة البعثات فى وزارة التربية والتعليم لتسفير أبناءه فى بعثات إلى بريطانيا وأمريكا وبالمثل مع أبناء الوزير، أما الوزير أحمد زكي بدر فغني عن التعريف.

والأمر ينسحب بالمثل على الشيحي وزير التعليم العالي، والعلماني حلمى النمنم وزير الثقافة، ومجدى العجاتي ترزي القوانين، ووزير السياحة هشام زعزوع المقال من كافة الحكومات، وختاما سحر نصر وزيرة التعاون الدولي.

 

الجيش وحيتان مبارك سبب انهيار الاقتصاد المصري. . الأربعاء 7 أكتوبر. . السيسي تلميذ إبليس

الحيتان الأربعة أبو العينين وساويرس وعز والخطيب

الحيتان الأربعة أبو العينين وساويرس وعز والخطيب

السيسي تلميذ ابليس

السيسي تلميذ ابليس

الجيش وحيتان مبارك سبب انهيار الاقتصاد المصري. . الأربعاء 7 أكتوبر. . السيسي تلميذ إبليس

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*المحكمة تقرر إخلاء سبيل عدد من القيادات ولكن لم يتم تنفيذ قرار الإخلاء حتى الآن

قررت أمس الدائرة 26 جنايات جنوب القاهرة، إخلاء سبيل عدد من أعضاء وقيادات تحالف دعم الإخوان، المتهمين فى القضية رقم 473 لـسنة 2014،

إخلاء سبيل الشيخ فوزي السعيد، ود.مجدي قرقر، وأ.مجدي حسين، وأ.محمد أبو سمرة، ود.نصر عبد السلام، وأ.أحمد عبد العزيز، وآخرين.

كما قررت، اليوم الأربعاء، الدائرة 26 جنايات جنوب القاهرة، إخلاء سبيل عدد من قيادات الجبهة السلفية على رأسهم الشيخ محمود شعبان، ، بدون ضمانات.

وتضمنت قرارات إخلاء السبيل عددا كبيرا من المتهمين فى القضية رقم 682 لسنة 2014 المعروفة بـ”الجبهة السلفية”، على رأسهم القيادات، وهم كل من: الشيخ محمود شعبان، وأشرف عبد المنعم، وهشام مشالى، وخالد غريب، وأحمد مولانا، ومحمد حسان، وأحمد صفوت، وسعد حجاج، ومحمد رمضان، ومحمد محسن، وولاء عبد الفتاح.

 فيما علق نشطاء على الخبر أن الانقلاب يصدر قرارات إخلاء سبيل ثم يتم تجديد الحبس لهم على قضايا أخرى أو حبسهم بلطجة .

 

 

*الحرب على المنتقبات تغزو الجامعات المصرية

أصدر الدكتور راشد القصبى، رئيس جامعة بورسعيد، قرارًا بمنع عضوات هيئة التدريس من “ارتداء النقاب” سواء كانت أستاذة أو معيدة أثناء إلقاء المحاضرات، ومن تخالف التعليمات سوف تلغى الجامعة محاضراتها.

وأضاف القصبى أما بالنسبة للطالبات المنتقبات فتلك هى حريتهم الشخصية ولن نمنعهم ولكن سيتم اتخاذ كل إجراءات التفتيش الأمني على بوابات جامعة بورسعيد أثناء دخول الطلاب, وفقا للمصريون.

يذكر أن الدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهرة كان قد أصدر قرارًا مسبقًا بمنع عضوات هيئة التدريس من ارتداء النقاب بالجامعة.

 

*الفيوم: أمن الانقلاب يختطف طالب من منزله وسط ظروف غامضه

داهمت مليشيات أمن الانقلاب العسكري منزل الطالب عمرو شعيب شعيشع ١٨ عام ،الكائن بقرية اباظة التابعة لمركز يوسف الصديق بالفيوم وقامت باختطافه في ظروف غامضه من منزله دون ابداء اسباب واضحه لذلك .

تسبب الحادث في اثارة غضب الأهالي لما احدثته القوات من ترويع وتخريب في منتصف الليل وإثارة الزعر والفزع بين سكان القرية .

جدير بالذكر ان قوات أمن الانقلاب قامت باعتقال والد الطالب منذ ٦ اشهر ولم يفرج عنه حتى اللحظه.

 

*بيان من طلاب ضد الإنقلاب جامعة الزقازيق بشأن إختطاف الطالبة سارة مشعل

بيان من طلاب ضد الإنقلاب جامعة الزقازيق بشأن إختطاف الطالبة سارة مشعل من داخل الجامعة

بسم الله الرحمن الرحيم
لقد أجرم اليوم أفراد الأمن الإداري لجامعة الزقازيق باختطافهم ساره مشعل الطالبه بالفرقه الثالثه بكلية الآداب قسم الإعلام من داخل الجامعه ومن ثم تسليمها لكلاب الداخليه المسعوره المتواجده أمام الجامعه عقب الإعتداء عليها وإزالة النقاب من على وجهها عنوة.

حيث يعد هذا الإعتداء السافر تعدي لجميع الخطوط الحمراء من جميع أفراد الأمن الإداري وعلى رأسهم ضابط أمن كلية الآداب والضابط شريف عبدالفتاح مدير أمن الجامعه وكل من يعاونهم فأنتم وذويكم لستم أغلى من أبنائنا وبناتنا فأنتم لاتعرفون غضبتنا فإذ لم تعود الطالبه ساره مشعل آمنه وسط أهلها حالا سترون مايحرق أفئدتكم ويجعلكم تبكون بدلا من الموع دما ..
أما حسابنا معكم على جرأتكم على تخطي الخطوط الحمراء فهو آت من حيث لاتتوقعوه..
وسيعلم الذين ظلموا أى منقلب ينقلبون
طلاب ضد الإنقلاب جامعة الزقازيق

 

*جرائم الانقلاب بحق الحرائر .. اختطاف طالبة بإعلام الزقازيق من حرم الجامعة

اختطفت قوات الأمن الإداري بجامعة الزقازيق الطالبة “سارة مشعل” آداب إعلام من داخل كليتها بدعوي مشاركتها في مسيرات مناهضة للانقلاب وتسليمها لقوات الداخلية.


وأعلنت  حركة طلاب ضد الانقلاب -في منشور لها بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك-: إن الطالبة تم اقتيادها إلى مكان مجهول من قبل قوات داخلية الانقلاب والقبض عليها من داخل كليتها”.

وشددت الحركة على أن المساس بالطالبة لن يضر إلا بمختطفيها، وأن الزخم الثوري  بالجامعات لن يتوقف حتى يكف الأمن عن أساليبه الرخصية في اعتقال زملائهم”.

 

*من أجل سوريا.. الرز السعودي يتدفق في أمعاء السيسي

لا شيء مستحيل في عالم السياسة، فعدو الأمس قد يصبح في يوم وليلة صديقاً وحليفاً إذا اقتضت الظروف، والمصلحة المشتركة وهو ما جعل الكاتب الصحفي المقرب من دوائر الحكم في السعودية “جمال خاشقجي” ، يبشر بتغيير قادم في موقف الجنرال عبد الفتاح السيسي، المؤيد للضربات الوحشية التي يقوم بها الاحتلال الروسي في سوريا.

قال “خاشقجيبنبرة العليم ببواطن الأمور: “موقف الأشقاء في مصر من العدوان الروسي في سوريا قد يتغير بإذن الله”، ذلك يعني أن السيسي استطاع ضرب عصفورين بحجر واحد، فقد ظهر أمام المجتمع الدولي في صورة الرجل الذي يحارب الإرهاب، ونعني بالإرهاب هنا ثورات الربيع العربي، فكما أخرج طائرات جيشه التي أكلها الصدأ لضرب الثوار في ليبيا، اخرج أذرعه الإعلامية لتواصل الهجوم على الثوار في سوريا، وتشيد وتمدح السكين الروسي الذي يحز رقاب المسلمين المستضعفين.

العصفور الثاني الذي اصطاده السيسي هو “الرز” السعودي، الذي توقف برحيل الملك “عبد الله” وتولي شقيقه الملك سلمان” محابس الرز، فهو يعلم جيدا موقف السعودية من الحكم النصيري العلوي الذي يمثله الأسد، المتحالف مع نظام الملالي الطائفي في إيران، وجاءت تصريحات إيران التي هددت فيها السعودية صراحة هذا الأسبوع، بضربة جوية وصاروخية إن هي لم تنشر الأسباب الحقيقية وراء مقتل حجيجها في منى.

وكانت طهران قد طالبت صراحة وضع الأماكن المقدسة في السعودية تحت إدارة دولية، فيما تستمر إيران في التضييق على النظام الحاكم في السعودية، عبر ذراعها الحوثي في اليمن، وذراعها حزب الله في لبنان، واذرعها في البحرين وعمان والإمارات.

حيال ذلك الهجوم الإيراني المسموح به أمريكيا ضد العربية السعودية، وجدت الرياض مصلحتها تقتضي أن تكسر حلقة التقارب بين العسكر في مصر وبين طهران، ذلك التقارب الذي ظهر جليا في الأسلحة المصرية التي وصلت إلى الحوثيين في اليمن، وتخاذل السيسي في مساعدة الحكومة الشرعية والرئيس هادي ضد حليفه في الانقلاب على عبد الله صالح.

السعوديَّةُ التي دعمت الانقِلاب في مصر، في 3 يوليو2013، الذي أدّى إلى الإطاحة بالرئيس المنتخَب محمد مرسي الإسلاميِّ، وأتى إلى سُدَّةِ الحكم بوزير الدفاع، عبد الفتاح السيسي، تغير موقفها واستقبلت وفوداً من حركتي حماس الفلسطينية والنهضة التونسيّة وحزب الإصلاح اليمني، وهي تنظيمات مُرتبِطةٌ بالإخوان، كما أنَّ خطابَ وسائلِ الإعلام السعوديّة، على عكسِ نظيراتِها في الإمارات، بدأ يتعامَل بطريقةٍ أكثرَ مفارَقَةً وذكاءً مع مسألةِ الإخوان“.

ويرتبط هذا التحول في موقفِ المملكةِ بالجغرافيا السياسيّةِ، ونظرةِ الرياض إلى الوضعِ الإقليمي، وقد سبقَ وتعرّضت العلاقاتُ مع الإخوان المسلمين للتقلُّبات في الماضي القريبِ، في الخمسينيّات والستينيّات، كانت المملكةُ ملجأً لكَوادرِ الحركةِ الذين كانوا مُلاحقينَ في مصرَ وسورية والعراق.

وتظاهر السيسي بدعم التدخُّل السعوديَّ “ظاهراً” في اليمن، مع رفضِه إرسالَ وحدات عسكريّة على الأرض،وأطلق إعلامه ينهش في إدارة “سلمان” حتى ان الجريدةُ الحكوميّةُ، الأهرام، نشرَت في 9 سبتمبر الماضي مقال للرئيس السابق لنقابة الصحفيّين، مكرّم محمد مكرم، يَشجُب فيه كلَّ من يدَعَم الثورة ضد بشار الأسد ، وحيّا جيشَ النظام الذي يحرق المدنيين بالبراميل الروسية المتفجرة.

ويضيفُ السيسي على لسان مكرم :”أنَّ اللاجئين لا يهرُبون من بشار الأسد، بلْ منَ الدولةِ الإسلاميّة”، ويدينُ من يدعم الجيشَ الحرّ المكوَّن من الإخوان المسلمين، وفي خلاصةُ المقال يقول السيسي – على لسان مكرم- للسعودية :”مهما كانت الجرائم التي ارتكَبها الأسد، فهيَ قليلةٌ بالنسبةِ للَّتي ارتكَبَها الإرهابيّون”، في إشارة للإخوان المسلمين.

 

 

*77 من عضوات التدريس بجامعة القاهرة يطعنَّ على قرار منع التدريس بالنقاب

تسعت دائرة أزمة أساتذة جامعة القاهرة المنقبات اللواتي صدر قرار من رئيس جامعة القاهرة بمنعهن من دخول المحاضرات بالنقاب، بعدما تقدم 77 من عضوات هيئة التدريس بالجامعة بطعن أمام محكمة القضاء الإداري لوقف قرار الدكتور جابر نصار.

المحامي الدكتور أحمد مهران، أستاذ القانون ومدير مركز القاهرة للدراسات السياسية والقانونية قال الأربعاء 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2015، إن عدد المنضمين للدعوي بلغ 77 من عضوات هيئة التدريس بعدما زاد عدد الموقعين على الدعوى من 63 الثلاثاء إلى 77 اليوم، مؤكداً أن بعض الطلبات التي تلقاها جاءت من عضوات هيئة تدريس غير منتقبات لكنهن “متضامنات“.

وأكد مهران أنه من المقرر البدء في إجراءات إقامة الدعوى القضائية السبت المقبل، مشيرا إلى أن هناك عدداً من عضوات هيئة التدريس المنتقبات تعهدن بالالتزام بالقراربخلع النقاب – “لكنهن تقدمن بطلب لرفع الدعوى.

مهران، شدد على أن قرار رئيس الجامعة “غير دستوري ومخالف للقانون ومعيب لا يتفق مع دولة القانون ولا مع الحقوق والحريات ويشكل تمييزاً عنصرياً بمخالفته للاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان“.

مؤكداً أن اللبس حرية شخصية ولا يجوز لأحد أن يقيد هذه الحرية تحت أي مسمى وأن الأمن القومي المصري لا يهدده النقاب بأي صورة من الصور“.

بالمقابل انتقد طلاب وحقوقيون منع رئيس الجامعة النقاب ومغازلته في الوقت نفسه طالبة بكلية الآثار تضع “تاتو” – نقش على الجسد – بقوله لها “التاتو بتاعك حلو جدًا، بتعملوه إزاي ده“.

 

 

*عائلات “الحزب الوطني” و”السيسي” تسيطر على برلمان 2015

أظهرت ملامح الدعاية الانتخابية في مصر التي بدأت يوم 30 سبتمبر الماضي وتستمر حتى 16 أكتوبر الجاري قبل يوم من بدء الانتخابات 17 أكتوبر، غلبة الطابع العائلي على الانتخابات وهيمنة عائلات “الحزب الوطني” المنحل وعائلات “السيسي” و”السادات” عليها، فضلا عن نزول مرشحين من عائلات مشهورة تاريخيا بوجود نواب لها في البرلمان ونزول أكثر من مرشح من عائلة واحدة في نفس الدائرة أو دوائر مختلفة.

وأظهرت كشوف المرشحين الفردية والقوائم نزول أعداد ضخمة من مرشحي الحزب الوطني المدعوين بعائلاتهم في مناطق عديدة خصوصا في الصعيد والوجه البحري، ونشر العائلات دعايات تكشف هذا، ما اعتبره مراقبون دليل علي عودة قوية لنواب الوطني ليكونوا مع قوائم السيسي التي يهيمن عليها عسر سابقون، هم الظهير السياسي له.

ولفت المذيع عمرو اديب أحد أذرع السيسي الاعلامية الانظار لسر إصرار “احمد عز” على الترشح وطعنه في قرار استبعاده، بقوله إن سبب إصرار عز علي دخول البرلمان هو “قيادته كتلة كبيرة من نواب الحزب الوطني السابقين ممن سيشاركون في الانتخابات، وسيكون لهم قوة كبيرة داخله“.

دراسة للأهرام: عائلات الوطني قادمة

وأكدت دراسة لمركز الأهرام بعنوان: “الدور المستمر للعائلة في الانتخابات النيابية”، نشرت في سبتمبر الماضي، “استمرار نفوذ “الوطني” في البرلمان المقبل بسبب ضعف الأحزاب”، وقالت إن “التحركات الحزبية في المحافظات كشفت عن محاولاتها جذب “الأسر الكبيرة” وأن النظام الانتخابي يدعمها“.

ودفعت عائلات بارزة – أغلبها كان في الحزب الوطني المنحل -بأبنائها في الانتخابات لحفظ الميراث النيابي، مع صدور تصريحات من العائلة تؤكد على هذا المعني (الحفاظ على الارث البرلماني للعائلة)، فضلا عن نزول أكثر من مرشح لنفس العائلة في قوائم أبرزها “في حب مصر” و”حزب النور“.

وعلى حين شهدت انتخابات أول برلمان مصري منتخب بعد ثورة 25 يناير 2011 (انتخابات 2012) غياب نسبي لهذه الظاهرة التي ميزت كل الانتخابات المصرية في السنوات الماضية، عادت الظاهرة لتطل برأسها مرة أخري خلال الانتخابات الحالية، خصوصا العائلات المنتمية للحزب الوطني المنحل، وذلك وسط جهود دعائية ظاهرة للعائلات للحشد بقوة لأبنائهم لاستكمال ما بدأه اﻵباء واﻷجداد.

وبجانب “العائلية” أو “العصبية” تنتشر أيضا ظاهرة مرشحي “رجال الاعمال” أو “رؤوس الأموال” للتنافس على 600 مقعد في البرلمان لمقبل الذي سوف تبدأ أول مراحل انتخاباته 17 أكتوبر الجاري.

وفيما يلي أشهر العائلات القديمة التي لها مرشحون في الانتخابات المقبلة:

عائلة مكرم عبيد

من أشهر العائلات التي تشارك في الانتخابات البرلمانية منذ عهد الملكية وحتى عهد الجمهورية هي عائلة (مكرم عبيد) القبطية، الذي كان عضوا بمجلس النواب عن حزب الوفد عام 1946، وأخر المرشحات في ترشيحات العائلة في الانتخابات الحالية هي الدكتورة منى مكرم عبيد، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

عائلة أباظة

على غرار عائلة مكرم عبيد اشتهرت عائلة “أباظة” ذات الأصول الشركسية بالمشاركة في البرلمان المصري في العهدين “الملكي” و”الجمهوري”، حيث لم تخل أي انتخابات نيابية من مرشح للعائلة “الإباظية” التي تكاد تحتكر مقعد دائرة “منيا القمح”، وكان آخر نواب العائلة بالمجلس أمين أباظة وزير الزراعة الأسبق.

وفي الانتخابات المقبلة، تدفع العائلة بعدد من المرشحين بدوائر محافظة الشرقية أبرزهم “أحمد فؤاد أباظة” في دائرة أبو حماد، و”وجيه حسن أباظة” ضمن مرشحي قائمة “في حب مصر” بشرق الدلتا، فيما يرشح حزب الوفد بمقاعد الفردي عضو العائلة الاباظية “محمد هاني أباظة” بالدائرة الثانية في الزقازيق.

عائلة محيي الدين

وهي عائلة تمتد الي عضوي مجلس قيادة ثورة 23 يوليه 1952، خالد محي الدين وزكريا محي الدين، حيث احتلت عائلة خالد محيي الدين، الذي أصبح أول رئيس لحزب يساري في مصر (التجمع الوطني) وشغل مقعد دائرة “كفر شكر” بمحافظة القليوبية، مقعد الدائرة الذي ظل حكرا على العائلة.

وخالد محيي الدين، عضو مجلس قيادة الثورة في 1952، وشغل مقعد بمجلس الشعب في 1957م عن هذه الدائرة واستمر بها حتى انتخابات 2010، وغابت الأسرة للمرة الأولى عن البرلمان في أعقاب ثورة 25 يناير، ولم ترشح أحد أبنائها على مقعد الدائرة، ولكن في الانتخابات المقبلة سيشارك نجل محيي الدين (محمد) عبر قائمة “في حب مصر” شبه الحكومية.

عائلات الرؤساء

ومن العائلات الأخرى، التي تشارك في الانتخابات، عائلات الرؤساء: الحالي عبد الفتاح السيسي، والسابق: السادات.
حيث يشارك في محافظة المنوفية، ثلاثة أشقاء من اسرة الرئيس الراحل السادات هم: نائب مجلس الشعب السابق، محمد أنور عصمت السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، وشقيقه عفت السادات، رئيس حزب السادات الديمقراطي، إضافة إلى ترشّح شقيقهما الثالث زكريا أحمد عصمت السادات وشهرته، زين السادات مستقلًا عن دائرة مصر الجديدة بالقاهرة.

كما ستشارك (عائلة الرئيس السيسي) في منطقة الجمالية، بالقاهرة القديمة، باثنين هم التاجر فتحي محمد حسن خليل السيسي، مرشح تيار الاستقلال، والمحامي هشام سيد حسن السيسي، المرشّح المستقل.

وبعدما ترددت أنباء عن ترشيح أفراد من عائلة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، أعلن “عبد الناصر طه حسين”، ابن عم الزعيم الراحل إن عائلة ناصر قررت مقاطعة الترشح في انتخابات مجلس النواب دون إبداء أسباب.

أيضا دفعت عائلة رجل الأعمال المسجون بتهمة قتل المطربة التونسية “زكري” طلعت مصطفى، عضو الحزب الوطني بابنة شقيقه “سحر طلعت مصطفى”، على قائمة “في حب مصر” بقطاع غرب الدلتا شمال مصر، وذلك استكمالا لمسيرتها البرلمانية حيث ظلت دائرة “سيدي جابر” بالإسكندرية حكرا عليها مدة 5 دورات انتخابية بمجلس الشعب آخرهم عام 2010، بداية من الأب طلعت مصطفى، الذي فاز بمقعد الفئات لدورتين، وخلفه نجله طارق لثلاث دورات، إلى أن استحوذت عليها جماعة الإخوان في انتخابات مجلس الشعب لعام 2012.

وهناك أيضا عائلة وزير الحزب الوطني الشهير الراحل كمال الشاذلي، الذي انتخب عضوا بالبرلمان للمرة الأولى عام 1964، وظل نائبًا لدائرة الباجور بمحافظة المنوفية لمدة 46 عامًا دون انقطاع، والذي تقدم نجله “معتز الشاذلي”، رئيس مجلس إدارة جريدة الجماهير، للترشح في نفس الدائرة في الانتخابات المقبلة.

عائلات الوطني تعود لتنتقم من الثورة

ويقول الدكتور يسرى العزباوي، الباحث في الشؤون البرلمانية بمركز الأهرام للدارسات السياسية، أن منافسة المرشحين من العائلات السياسية، “أمر طبيعي”، خصوصا العائلات المنتمية للحزب الوطني المنحل، معتبرا أن “سبب التواجد بقوة هذه المرة هو دخول العائلات للمعركة الانتخابية وكأنها معركة وجود، لإرجاع ما كان في السابق بعد أن أزاحه ثورة يناير لهم عن أماكنهم، فحاليا عائدون بمبدأ “نكون أو لا نكون“.

وأشار “العزباوي” في تصريح صحفي، إلى أن عدد من العائلات حاليا تطرح اثنين من أبنائها لأنها كانت تعتمد في السابق على أن يكون لها مقعد في مجلس الشعب، وآخر في الشورى، وبعد إلغاء “الشورى”، يسعون للحفاظ على نفس الرصيد من المقاعد.
فيما يقول الدكتور وحيد عبد المجيد، رئيس تحرير مجلة السياسية الدولية، أن “مصادر القوة الأساسية في الانتخابات المقبلة ستكون للمال والعصبيات، وسينحصر الصراع الأساسي على من يمتلك أيا منهما، ما يجعلهم أصحاب الفرص الكبيرة بغض النظر عن أعمارهم أو انتمائهم“.

طرائف العائلية

ومن طرائف الانتخابات التي ستجري بطعم “العائلة” أن هناك 11 أسرة تدخل المنافسة بأكثر من مرشح أبرزها:

3 من عائلة “بكار.

ومن طرائف العائلية في قوائم حزب النور السلفي، ترشيح 4 مرشحين من عائلة واحدة، في قائمة الحزب بقطاع غرب الدلتا، تضم نادر بكار المتحدث الاعلامي باسم حزب النور، وزوجته مريم بسام السيد حسنين الزرقا، فيما تضم قائمة بالقاهرة والد زوجته الدكتور بسام الزرقا نائب رئيس الحزب.

ومن العائلات الأخرى (عائلة مطر) بدائرة دار السلام، حيث يترشح منها عضو الحزب الوطني السابق تيسير مطر، وهو رئيس الحزب الدستوري الاجتماعي الحر مستقلًا، وزوج أختهم رضا لاشين عن نفس الدائرة.

غريم “مرسي

ومن أبرز المرشحين أيضا (عائلة مجدي عاشور) عضو حزب الوطني السابق المتهم في موقعة الجمل في محافظة الشرقية، والذي كان من أكثر أعداء الرئيس السابق الدكتور محمد مرسي، وقد اشتهر بمقولة مرسي عنه “عاشور بتاع الشرقية”، وكذلك نجل أخيه المهندس رضا محمود عاشور المرشح عن نفس الدائرة.

رئيس النادي ونجله

أيضا هناك عائلة (مرتضى منصور) رئيس نادي الزمالك الذي يشارك هو وابنه ضمن مرشّحي حزب الوفد الجديد، وكذا النائب مصطفي بكري وشقيقه محمود بكري وهما صحفيان ويمتلكان صحيفة “الاسبوع” الاسبوعية.

أيضا هناك (عائلة البطران) الشهيرة بمنطقة الهرم، التي ترشّح منها المهندس الزراعي شفيق بطران مستقلًا، ومجدي البطران عن حزب مصر بلدي، ورجل الأعمال عماد البطران مستقلًا، ما أدى إلى انقسام الأصوات داخل العائلة الواحدة.

وفي الصعيد ودوائر الوجه البحري أظهرت كشوف المرشحين عودة عوائل الحزب الوطني بالكامل للمنافسة بقوة مستغلين اصوات العائلة ونفوذهم المالي.

*مؤلف أوبريت أكتوبر الذي حضره “السيسي” يؤكد : ماحدث في مصر إنقلاب و السيسي تلميذ إبليس

أكد مدير أعمال الشاعر السعودي عبد الرحمن العشماوي صحة نسبة القصيدة التي تهاجم   عبد الفتاح السيسي إليه، نافياً في الوقت نفسه أن يكون لدى الشاعر اعتراضٌ على عرض أوبريت عن حياة النبي محمد في حفل حضره السيسي بمناسبة احتفالات أكتوبر.

ورفض أسامة العشماوي نجل الشاعر السعودي ومدير أعماله- التعليق على الهجوم الذي تعرض له والده في الإعلام المصري في أعقاب عرض أوبريت “عناقيد الضياء”، مؤكداً عدم تراجع والده عن القصيدة التي كتبها.

وقال إن الأوبريت الذي ألفه والده ليقص فيه حكاية انتشار دعوة النبي محمد في الجزيرة العربية أهدته إمارة الشارقة الإماراتية لمصر، وهو أمرٌ يعد من حقوق الإمارة طبقاً للعقد الموقع.

وأضاف أن عقد الأوبريت جاء باتفاقٍ بين والده وإمارة الشارقة العام الماضي، “ليعرض خلال احتفالات اختيارها عاصمةً للثقافة الإسلامية، وينص الاتفاق على أن يكون للشارقة كامل الحق بعرض الأوبريت في أي مكان دون الرجوع لوالده” نافياً في الوقت ذاته اعتراض الشاعر على إهداء الأوبريت إلى مصر.

العشماوي أكد كذلك صحة نسب قصيدة هجاء للسيسي إلى والده، مشدداً على أن والده “ليس إخوانياً أو صاحب هوى إخواني كما وصفه بعض الإعلاميين المصريين”، لكنه “مع الحق، وما حدث في مصر هو انقلاب لا يقبله عاقل“.

وأوضح أن معارضة والده السياسية للنظام المصري لا تعني اعتراضه على عرض “عناقيد الضياء” في “أرض الكنانة”، واصفاً الإعلاميين الذين يسيئون لوالده بـ أصحاب الفكر المتشنج، وخير رد عليهم هو السكوت، فهم يصفون كل من يخالفهم الرأي بالخائن”.

وتقول قصيدة الهجاء التي كتبها العشماوي في السيسي:

ما فاز من سفك الدماء وأهدرا وعلى الجماجم والضلوع تبخترا

ما فاز من أعطى الضباع زمامه مهما ادعى فوزا ومهما أظهرا

وكان التلفزيون المصري عرض مساء الاثنين 5 أكتوبر/تشرين الأول 2015 أوبريت عناقيد الضياء” خلال الاحتفالات الوطنية بالذكرى الـ 42 للانتصار على إسرائيل في حرب أكتوبر 1973، دون أن ينتبه أن الشاعر السعودي معروف بمعارضته للنظام السياسي في مصر وانتقاده للانقلاب الذي نفذه  عبد الفتاح السيسي في 2013 وقاده للحكم.

 

عشرات المعارضين للإخوان هاجموا المؤسسة العسكرية المصرية عبر الشبكات الاجتماعية، وذلك لعرضها الأوبريت دون الانتباه إلى أن صاحبه معارض للنظام.

كما تناول عددٌ من الإعلاميين المصريين الخبر باستهجان شديد، منتقدين غفلة المسؤولين عن التحري عن هوية صاحب “عناقيد الضياء”.

جدير بالذكر أن “عناقيد الضياء” مستوحاة من ملحمة شعرية طويلة كتبها عبد الرحمن العشماوي قبل 10 سنوات، تشرح كيف انتشر الإسلام في عهد النبي محمد ووصف أخلاقه، من إنتاج سلطان بن أحمد القاسمي حاكم إمارة الشارقة.

 

 

*أكاديمي إماراتي يهاجم الموقف المصري من التدخل الروسي بسوريا

اتهم الأكاديمي الإماراتي المعروف، عبد الخالق عبد الله، النظام المصري بأنه يتخذ موقفا غير أخلاقي تجاه التدخل الروسي في سوريا.

وقال عبد الله في تغريدة له عبر حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر”: “نتمنى من الأشقاء في مصر مراجعة موقفهم تجاه الدخول الروسي الفج في سوريا، الذي لا يتسق مع أي اعتبار سياسي أو أخلاقي“.

وتأتي تغريدة الأكاديمي الإماراتي المؤيد لمواقف حكومة بلاده الداخلية والخارجية بعد تردد أنباء متتابعة بأن “الإمارات، ومصر، والأردن، يؤيدون التدخل الروسي في سوريا“.

وكان من أبرز من تبنى هذا القول المفكر الكويتي عبد الله النفيسي، الذي قال إن تأييد الدول الثلاث السابق ذكرها يأتي من باب رغبتها في القضاء على التنظيمات الجهادية في سوريا.

 


*شعبة الخضروات”: «التموين» تكذب وتصريحاتها للشو الإعلامي

أكدت الغرفة التجارية لشعبة الخضروات أن وزارة التموين بحكومة الانقلاب تكذب في تصريحاتها التي ادعت فيها ضخ 200 طن خضروات يوميا لمواجهة جنون الأسعار، وتساءلت الغرفة: منين هتجيبهم وهناك نقص في المعروض أصلا؟!

وكان محمود دياب، المتحدث باسم وزارة التموين، قد أدلي بتصريحات صحفية قال فيها إن الوزارة تضخ يوميا 200 طن خضروات لمواجهة جنون الأسعار فى المجمعات الاستهلاكية والسيارات المتنقلة المبردة بأسعار مخفضة بنسبة تصل إلى 25 % عن الأسواق لحل أزمة ارتفاع الأسعار، فى كافة الأحياء الشعبية والمحافظات ذات الكثافة السكانية العالية. وأضاف دياب أن كميات الخضر يتم ضخها من خلال 5 آلاف فرع ومنفذ للمجمعات الاستهلاكية وشركة الجملة التابعة للوزارة.

ولكن جمال علام، نائب رئيس شعبة الخضر والفاكهة بغرفة القاهرة التجارية، كذب هذه التصريحات قائلا: «مجرد تصريحات إعلامية والوزارة هتجيبهم منين؟ فهناك نقص فى المعروض».

من جانبه، طالب نائب رئيس شعبة الخضر والفاكهة بغرفة القاهرة التجارية، من المتحدث الإعلامى لوزارة التموين بضرورة الإعلان عن أرقام فعلية لمعدلات ضخ الخضروات، موضحا أن الحل الوحيد لزيادة الكميات هو الاستيراد والذى تستغرق إجراءاته أكثر من شهرين لحين وصول المنتجات للسوق المحلية.

فى المحافظات، شهدت أسعار الخضراوات والفواكه فى أسواق الإسكندرية ، خلال اليومين الماضيين، ارتفاعا وصفه تجار ومستهلكون بأنه «جنونى»، خاصة مع ارتفاع سعر كيلو الطماطم إلى 10 جنيهات فى كثير من أسواق التجزئة.

وفى قنا، شهدت الأسواق المحلية بمراكز المحافظة، ارتفاعاً ملحوظاً فى أسعار الخضراوات والفواكه، حيث قفز سعر الطماطم إلى 12 جنيهاً بالأسواق بزيادة مقدارها أكثر من 40% عن أسعارها الأسبوع الماضى.

من جانبه، برر مبارك عبدالرحمن، وكيل وزارة التموين والتجارة الداخلية، أسباب ارتفاع أسعار الخضروات بأسواق التجزئة إلى موسم فرق العروات بين فصلى الصيف والشتاء.

 

*فيس بوك عن قافلة الجيش لتعمير سيناء: يسرقون رغيفك ثم يعطونك منه كِسرة

سخر رواد مواقع التواصل الاجتماعي من الصور المتداولة للقافلة التي أطلقتها القوات المسلحة لتعمير وتنمية سيناء، بالتزامن مع احتفالات ذكرى السادس من أكتوبر.

وكان الجيش قد أعلن عن إطلاق أول قافلة لتعمير وتنمية سيناء، والتي تحمل مواد غذائية وتموينية.

توالت الكثير من تعليقات رواد مواقع التواصل ما بين سخرية وانتقاد، لا سيما بعد حالة الانتشاء التي أصابت وسائل الإعلام المحسوبة على النظام بتلك القافلة معتبرين أنها إنجاز كبير لتعمير سيناء.

ومن بين التعليقات التي جاءت على صور تلك القافلة، ما قاله أحمد سعد عبر “فيس بوك”: “بيخدوها من قوت الشعب سرقة ويديها للشعب وكأنها من جيب أبوهم“.

وقال أيمن إسماعيل: “الشعب بالنسبة لهم شوية شحاتين وهما بيحسنوا عليهم من فضلهم”، بينما علق آخر: “أمال إيه الناس اللي في سيناء بيقولوا ان بيوتهم اتهدمت.. ميعرفوش إن الجيش المصري العظيم باعت ليهم التنمية جاهزة بلا بيوت بلا زفت أهم حاجة الزيت والفول أبو سوس“.

وفي السياق ذاته، قالت مروة إسماعيل: “ما هما مَش بيفتكروا سينا إلا في ٦ أكتوبر لكن باقي السنة منبوذين لكي الله يا مصر“.

وشارك حامد علي، حيث علق على صور قافلة الجيش لسيناء بقوله: “سياسة مدرب السيرك لو شبع لن يطيع أوامرك اجعله يشعر دائما أنه إذا أراد طعامه لا بد أن يطيع أوامرك، نفس هذه النظرية تطبقها الدول الكبيرة على الدول الغقيرة دول العالم التالت“.

وعلق محمد سعد قائلا: “يسرقون رغيفك.. ثم يعطونك منه كِسرة.. ثم يأمرونك أن تشكرهم على كرمهم”، وأضاف محمد أبو راحيل: “العسكر في سيناء استبدل.. التعمير بالتخريب والتدمير.. واستبدل التنمية بالتصفية“.

 

 

*فى عهد الانقلاب: إصابة الأهالى بالفشل الكلوي بسبب الحيوانات النافقة فى مصرف بإطسا

اشتكى أهالى قرى مركز إطسا بمحافظة الفيوم من تلوث مياه المصرف الموازى لطريق قصر الباسل _ الفيوم بالقمامة والحيوانات والطيور النافقة ،وسط إهمال وتجاهل المسئولين.

وأضافوا ” فبعد أن كان المصرف هو المصدر الرئيسي لرى الأراضى الزراعية بقرى دفنو ومشرف والعزب التابعة لحجز دفنو وأكثر من 10 قرى أخرى ، أصبح المصدر الرئيسي والأساسي لإنتشار الحشرات الضارة والروائح الكريهة وتفشى الامراض الخطيرة كالفشل الكلوي والكبد للمواطنين بنفس هذه القرى

وأكمل “الأهالي” غير انه أصبح مصدر قلقهم من انتشار الأوبئة ، لذلك توجه الأهالى بأكثر من شكوى للمسئولين بمجلس مدينة إطسا ومسئولى الري وشركة مياه الشرب والصرف الصحي . لكن دون جدوى فقد أصبح الإهمال ثمة المسئولين بمركز إطسا.

 

 

*تواضروس يهاجم المرشحين على قوائم النور: فقدتم مصداقيتكم أمام المسلمين والمسيحيين

هاجم تواضروس بابا الإسكندرية وبطرك الكرازة المرقصية الأقباط المرشحين على قوائم حزب النور في انتخابات مجلس الشعب المقبل، قائلاً: إنه لا يستقيم ولا يصح ترشح الأقباط على قوائم حزب النور السلفي“.

وقال تواضروس في حديثه مع الإعلامية الانقلابية “لميس الحديدي” على قناة سي بي سي”: “ازاي يبقى الإنسان له انتماء ديني معين ووجوده السياسي في مكان آخر“.

وأكد تواضروس أن الكنيسة لن تتخذ أي إجراءات كنسية ضد الأقباط المرشحين على قوائم السلفيين الذين “فقدوا مصداقيتهم أمام المسلمين والمسيحيين” على حد قوله، وجدد البابا رفضه لإقرار “الزواج المدني“.

يذكر أن قوائم حزب النور تضم عددًا من الأقباط والنساء في مسرحية الانتخابات البرلمانية المقبلة، وهو الأمر الذي كان يتناقض مع توجهات حزب النور خلال العامين الأولين لثورة يناير، حيث كانوا يعتبرون ترشيح المرأة للانتخابات من المحرمات فضلا عن كونهم كانوا يصفون القوائم التي تضم الأقباط بقوائم الضلال والبدع، إلا أن الأمر اختلف تماما بعد الانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب في مصر.

 


*
“فورين بوليسي”: الجيش وحيتان مبارك سبب انهيار الاقتصاد المصري

قالت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية: إن تحكم الجيش المِصْري في الاقتصاد سبب انهيار الدولة، موضحة أن الجيش يسيطر على 40% من اقتصاديات البلد.

وأضافت المجلة -في عددها الصادر اليوم الأربعاء- إنه عندما تتحكم النخبة فى الاقتصاد، فإنهم غالبًا ما يستخدمون قوتهم لبناء سور من الاحتكار لمنع دخول الأشخاص والشركات الجديدة، وهذا بالضبط ما شهدته مِصْر على مدى ثلاثة عقود فى ظل حكم مبارك.

وأضاف التقرير أن الحكومة والجيش يملكون جزءًا كبيرًا من الاقتصاد، يصل إلى 40% حسب بعض التقديرات، وعبر الخصخصة استقرت أجزاء كبيرة من الاقتصاد فى أيدي أصدقاء مبارك وابنه جمال.

ويتلقى رجال الأعمال المقربون من النظام؛ أمثال أحمد عز (الحديد والصلب) وعائلة ساويرس (الوسائط المتعددة، والمشروبات، والاتصالات السلكية واللاسلكية) الحماية ليس فقط من الدولة ولكن أيضًا من خلال العقود الحكومية والقروض المصرفية الكبيرة دون حاجة لتقديم ضمانات، وفق فورين بوليسى.

وبينما أفرزت سيطرة هؤلاء “الحيتان” على الاقتصاد أرباحًا مذهلة لرجال النظام، حُرمت غالبية المصريين من الفرص، ومن ثم إمكانية الخروج من الفقر، وفى الوقت ذاته تراكمت لدى عائلة مبارك ثروة هائلة تقدر بـ70 مليار دولار، حسب التقرير.

*جامعة بورسعيد تمنع ارتداء النقاب لعضوات هيئة التدريس 

أصدر الدكتور راشد القصبى -رئيس جامعة بورسعيد- قرارًا بمنع عضوات هيئة التدريس من “ارتداء النقاب”، سواء كانت أستاذة أو معيدة في أثناء إلقاء المحاضرات، ومن تخالف التعليمات سوف تلغى الجامعة محاضراتها.

وأضاف القصبى أما بالنسبة للطالبات المنتقبات فتلك هي حريتهم الشخصية ولن نمنعهم، ولكن سيتم اتخاذ كل إجراءات التفتيش الأمني على بوابات جامعة بورسعيد في أثناء دخول الطلاب

يشار إلى أن جابر نصار -رئيس جامعة القاهرة- كان قد أصدر قرارًا مسبقًا بمنع عضوات هيئة التدريس من ارتداء النقاب بالجامعة.

وتشن سلطات الانقلاب في الجامعات المصرية هجوما عنيفا على المنتقبات في الجامعة، وابتزازهن عن طريق إجبارهن بخلع النقاب مقابل استمرارهن في التدريس بالجامعات أو وقفهن، الأمر الذي اضطر إحدى عضوات هيئة التدريس بجامعة القاهرة لخلع النقاب.

*”المركزي للتعبئة والإحصاء”: ارتفاع معدلات التبادل التجارى بين مصر والاحتلال 

أكد “الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء” أن معدلات التبادل التجاري بين مصر ودولة الاحتلال الإسرائيلي شهدت ارتفاعًا خلال الفترة من يناير وحتى يونيو من العام 2015.

وبحسب تقرير صادر عن “الجهاز المركزى للتعبئة والإحصاء”، وصلت معدلات التبادل التجارى إلى نحو 468 مليون جنيه، مقارنة بـ407 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

وأشار التقرير، أن إجمالي الصادرات المصرية للكيان الصهيوني خلال الفترة من يناير وحتى يونيو بلغ نحو 260 مليون جنيه، وذلك في مقابل 225 مليون جنيه خلال نفس الفترة العام الماضي.