الأربعاء , 15 يوليو 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : الانقلاب (صفحة 19)

أرشيف الوسم : الانقلاب

الإشتراك في الخلاصات

مِصْر تغرق في شبر مية وتحتل ذيل مؤشر التنمية البشرية.. الاثنين 14 ديسمبر. . “فنكوش” انخفاض الأسعار في مصر

الأسعار1مِصْر تغرق في شبر مية وتحتل ذيل مؤشر التنمية البشرية.. الاثنين 14 ديسمبر. . فنكوش” انخفاض الأسعار في مصر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*ماذا قال “محمد منتصر” المتحدث باسم الاخوان بعد إقالته اليوم ؟

قال محمد منتصر، المتحدث باسم جماعة الإخوان الذي تمت إقالته اليوم، إن قرار إقالته لا يصدر عن أفراد من الخارج، لكنه عن طريق لجان منتخبة، مؤكدا أنه لم يتم إبلاغه بقرار الإقالة من أي قيادة.

ودعا منتصر شباب الإخوان المسلمين، إلى الاستمرار في المنهج الثوري سواء داخل مصر أو خارجها قائلا: “يا شباب الإخوان ارموا هذه المهاترات وراء ظهوركم، منهجكم هو المنهج الثوري سواء في مصر أو في مكاتب لندن، فنحن الآن في ثورة وشباب الإخوان يضيق ذرعا مما يحدث“.

وأعلنت جماعة الإخوان المسلمين، مساء اليوم، إقالة محمد منتصر، المتحدث باسمها بعد التحقيق معه بشأن بعض التصريحات والبيانات التي صدرت عنه خلال العام الماضي.

وشهد العام الماضي أزمة داخل صفوف الإخوان، حيث ظهر الخلاف جليا بين شباب الإخوان وقياداتهم وكان منتصر الذي تم تعيينه كمتحدث رسمي باسم الجماعة في يناير الماضي يقف في صف الشباب، وأعلن منتصر حينها أن محمود حسين ليس أمينا عاما لجماعة الإخوان، بينما رد عليه الأخير بأنه لا يزال الأمين العام.

 

 

*هافينغتون بوست : تجدد الصراع بين القيادتين “الشبابية” و”التاريخية” للإخوان

بعد أيام من حوار أجراه أمين عام جماعة الإخوان المسلمين الدكتور محمود حسين مع قناة الجزيرة، بدأت حلقة جديدة من حلقات الصراع داخل جماعة الإخوان المسلمين بين جبهتي ما يعرف بـ”القيادة الشبابية ” و”القيادة التاريخية ” على أحقية إدارة الجماعة وتحديد منهجها في مواجهة السلطة الحالية في مصر.

الدكتور أحمد عبد الرحمن، رئيس لجنة الإدارة العليا التابع لفريق القيادة التاريخية بالجماعة والمشلكة من 11 عضوا يديرون الجماعة من داخل مصر فاجئ الجميع بقرارات تعد الأعنف بحسب قيادات إخوانية خارج مصر ومنها عزل محمد منتصر المتحدث الرسمي باسم الجماعة وتعيين طلعت فهمي المقيم خارج مصر بدلا منه.

فيما ردت جماعة “الإخوان المسلمين” في مصر، الاثنين 14 ديسمبر/كانون الأول 2015، بقولها إن محمد منتصر، ما يزال متحدثًا إعلاميًا باسمها، مؤكدة على أن “إدارة الجماعة تتم من الداخل وليس من الخارج“.

وتحت اسم “اللجنة الادارية العليا لجماعة الإخوان المسلمين” التي تقوم بمهام مكتب الإرشاد بعد اعتقال أغلب أعضائه من قبل السلطات المصرية، نشرت الجماعة، على صفحتها بـ”فيسبوك”، بيانًا قالت فيه إنها” لم تصدر أي قرارات بشأن المتحدث الإعلامي للجماعة، وأن محمد منتصر ما يزال في منصبه“.

وأكدت اللجنة، أن “كافة القرارات الادارية التي تخص إدارة الجماعة تصدر من اللجنة العليا في الداخل، ولا يجوز لأي مؤسسة في الجماعة، أو شخصيات اعتبارية، التحدث باسم اللجنة، أو إصدار قرارات هي من صلاحيات لجنة الإدارة“.

في سياق متصل، أصدر المكتب الإداري لجماعة “الإخوان” بالإسكندرية (شمال مصر) بيانًا مساء الاثنين، يرفض فيه بطريقة غير مباشرة “إقالة منتصر”، قائلًا، إن “قواعد الشورى والمؤسسية هي الأطر الحاكمة للتنظيم، وهي أساس بنية الجماعة، ولا يجوز لأي شخص أو قيادة مهما كان موقعها تغييرها“.

وتابع البيان الصادر عقب قرار إقالة منتصر: “المكتب الإداري وكافة تشكيلات الجماعة بالإسكندرية غير ملتزمة إلا بالقرارات الشورية التي تعبر عن الإخوان الصادقين المجاهدين في ميدان الثورة وفقًا للآليات السليمة التي تحددها اللوائح، وأنه لا مجال لأي قرارات فردية خاصة في ظل تحديات هذه المرحلة“.

وكان مكتب “الإخوان المسلمين” في لندن، قد أعلن، في وقت سابق الاثنين، إقالة محمد منتصر (اسم حركي مقيم داخل مصر)، من مهمته كمتحدث إعلامي باسم الجماعة وتعيين متحدث جديد بدلًا منه”، وفق بيان.

وقال البيان: “تعلن جماعة الإخوان المسلمين في مصر، تكليف طلعت فهمي (يقيم خارج مصر)، بمهمة المتحدث الإعلامي باسم الجماعة، بعد إعفاء محمد منتصر من مهمته كمتحدث إعلامي“.

وأشارت مصادر من داخل جماعة “الإخوان”، إلى أن طلعت فهمي، المتحدث الجديد، هو مسؤول تربوي بجماعة الإخوان، ومقيم خارج مصر.

وبحسب ما قالت المصادر التي رفضت كشف هويتها “فإن مكتب لندن، إعلامي بالأساس، يترأسه الأمين العام للتنظيم الدولي للجماعة إبراهيم منير، بمساعدة، محمود الإبياري القيادي بالجماعة، ويعود تاريخ عمل المكتب إلى أكثر من 20 عامًا“.

ولفتت المصادر إلى أن “المتحدث الجديد” يحسب على مجموعة محمود عزت نائب المرشد العام للجماعة (مختفي منذ 3 يوليو/تموز 2013)، مشيرًا إلى أن “الداخل” يرفض هذا الأمر، وربما تتصاعد الأزمة في شكل بيانات متبادلة، خاصة أن القرار مفاجئ ومربك لصف الإخوان قبل ذكرى ثورة يناير/ كانون ثان 2011 التي أطاحت بحسني مبارك.

وشهدت “الإخوان المسلمين” بمصر، أزمة داخلية بين تيارين بالجماعة، أحدهما يتزعمه محمود عزت (محل إقامته غير معروف)، نائب المرشد العام للجماعة، القائم الحالي بمهامه إثر غياب مرشدها محمد بديع المحبوس بمصر على ذمة عدة قضايا، وبين جبهة يتزعهما محمد كمال (يقيم داخل مصر)، وأحمد عبد الرحمن (يقيم خارج مصر)، عضوي مكتب الإرشاد بالجماعة.

وفي 24 يناير/ كانون الثاني الماضي، أعلنت جماعة الإخوان المسلمين بمصر، تعيين متحدثًا إعلاميًا باسمها، لأول مرة منذ انقلاب قادة الجيش على الرئيس الأسبق محمد مرسي في 3 يوليو/ تموز 2013.

وقالت الجماعة، في بيانها وقتها: “تعلن جماعة الإخوان المسلمين تعيين محمد منتصر، متحدثًا إعلاميًا للجماعة، من جيل الشباب، في إطار التفعيل الثوري، وتمكين الشباب“.

واختفى محمود غزلان المتحدث الرسمي باسم الجماعة، منذ فض قوات الأمن المصرية لاعتصام رابعة العدوية (شرقي القاهرة)، والنهضة (غربي القاهرة)، في 14 أغسطس/ آب 2013، قبل أن يتم القبض عليه في يونيو/حزيران الماضي.

كما ألقى الأمن المصري، القبض على المتحدثين الإعلاميين باسم الجماعة، جهاد الحداد وأحمد عارف، ويحاكمان الآن على ذمة عدة قضايا، بتهمة الانتماء للجماعة، بينما ظل موقف ياسر محرز المتحدث الإعلامي الثالث، باسم الجماعة غامضًا عندما ألقي القبض عليه، وأنكر علاقته بالإخوان، قبل أن يخلى سبيله ويختفي عن الأنظار.

 

 

*تفاصيل عزل محمد منتصر المتحدث الإعلامي لجماعة الإخوان

أصدرت جماعة الإخوان المسلمين قرارًا بإقالة المتحدث الإعلامي للجماعة محمد منتصر من منصبه وتجميد عضويته 4 أشهر بعد التحقيق معه في البيانات والتصريحات الصحفية التي أصدرها خلال العام الماضي، وإجراء حوار مع وكالة الأناضول التركية للأنباء دون الرجوع لمسؤوليه

كما شملت القرارات إبلاغ أعضاء الجماعة داخل مصر وخارجها بها -حسبما أكد البيان الذي نُشر قبل قليل- تعيين ثلاثة متحدثين جدد باسم الجماعة، أحدهم خارج مصر.

وأصدر رئيس لجنة الإدارة العليا، الدكتور محمد عبدالرحمن قرارات موقعة بخطه بعد التصديق عليها من القائم بأعمال المرشد محمود عزت، قام خلالها بإعفاء محمد كمال عضو مكتب الإرشاد من منصبه وتجميد عضويته، إضافة إلى فصل مسؤولي وأعضاء ما يعرف داخل الإخوان بـ”لجان الطلاب والإعلامية والحراك الثوريلخروجهم عن قيادة الجماعة وعدم التزامهم بتعليمات القيادة العليا، مشيرا إلى أن هذا القرار جاء بعد تحقيقات من جانب لجنة شكلها مجلس الشورى العام للجماعة.

 وفي 24 يناير الماضي، أعلنت جماعة الإخوان المسلمين بمصر تعيين متحدث إعلامي باسمها، لأول مرة بعد الانقلاب على محمد مرسي أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا في 3 يوليو 2013.

وقالت الجماعة، في بيانها وقتها: “تعلن جماعة الإخوان المسلمين تعيين محمد منتصر، متحدثًا إعلاميًا للجماعة من جيل الشباب، في إطار التفعيل الثوري، وتمكين الشباب“.

تعيين طلعت فهمي متحدثا اعلاميا جديدا

 وأصدرت جماعة الإخوان المسلمين قرارا بتكليف الدكتور طلعت فهمي بمهمة المتحدث الإعلامي باسم الجماعة خلفا لمحمد منتصر

جاء ذلك في قرار رسمي – وصلت الينا نسخة منه – صدر أمس الاحد 13 / 12 / 2015م  .

والمتحدث الاعلامي الجديد من مواليد الإسكندرية عام 1960م .حاصل على دكتوراة في العلاقات الإنسانية ، ومدير المركز العلمي للاستشارات والتدريب

انتخب في العديد من المواقع  القيادية الطلابية وشغل منصب رئيس اتحاد طلاب كلية التربية جامعة الاسكندرية ونائب رئيس اتحاد طلاب جامعة الاسكدنرية .

تولى عددا من المهام الإدارية داخل جماعة الإخوان المسلمين .

اعتقل عشر مرات لمدد متفاوتة كان آخرها عقب اعتقاله لمدة واحد وعشرين شهراعقب فض اعتصام رابعة (أغسطس 2013م  – مايو 2015 م ) .

خرج من مصر بعد انقضاء مدة الاعتقال في مايو 2015م.

سيرة ذاتية :

طلعت محمد فهمي خليفة أبودقيقة

من مواليد 19مارس 1960 الاسكندرية

درس في مدرسة سيدي جابر الإبتدائية الخاصة من عام 1965 – 1971

ومدرسة عبد الله النديم الإعدادية 1971 – 1974

ومدرسة مصطفى كامل الثانوية 1974 – 1977

وكلية التربية قسم الكيمياء والطبيعة 1977 – 1983

 تأخر سنتين في الكلية نظرا لظروف سياسية والتحفظ على المعتقلين السياسين عام 1681

ثم حصل على دبوم في الدراسات الإسلامية

وثانٍ في الجودة الشاملة

وثالثٍ في الإدارة المدرسية ثم الماجيستير والدكتوراه

في “العلاقات الإنسانية وفي الإدارة المدرسية استناداً إلى السيرة النبوية

جُلّ حياته في التربية والتعليم معلماً و وكيلاً وناظراً ومديراً بمدارس المدينة المنورة بالإسكندرية.

* رئيس مجلس إدارة مدارس الجزيرة الخاصة.

* رئيس مجلس إدارة المركز العلمي للإستشارات والتدريب والدراسات التربوية.

*متخصص في مجال الإدارة المدرسية وتأسيس المدارس الخاصه ونظمها التعليمية والإدارية والتربوية .

*متخصص في مجال العلاقات الإنسانية عامة والعلاقات الأسرية والزوجية وتربية الأولاد خاصة

* له اهتمام بالعمل الطلابي منذ كنت أميناً للجنة الاجتماعية بمدرستي مصطفى كامل الثانوية 1976,, ورئيسا لاتحاد طلاب الجامعه ووأميناً للجنة الثقافية العليا بالجامعة وعضواً باتحاد طلاب الجمهورية 1978 .

 

 

*تأجيل هزليتي أحداث حلوان والوراق لـ3 و12 يناير

أجلت محكمة جنايات شمال القاهرة، الانقلابية الدائرة 15، محاكمة 9 من أنصار الشرعية من بينهم 8 غيابي والطالب محمود عاطف عبد الناصر طالب 18 عامًا في القضية المعروفة إعلاميًا بأحداث حلوان لجلسة 3 يناير القادم لسماع الشهود.

ولفقت نيابة الانقلاب لـ9 من أنصار الشرعية بحلوان عدة تهم منها الانضمام لجماعة إرهابية والسعي إلى تعطيل الحكم بأحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحريات الشخصية والحقوق العامة للمواطنين، وكذلك الإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي.
كما أجلت محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار معتز خفاجي، جلسة محاكمة 19 من أنصار الشرعية في القضية المعروفة إعلاميًّا بأحداث الوراق والتي وقعت في إلى ذكرى 25 يناير لجلسة 12 يناير لسماع الشهود.

ولفقت نيابة الانقلاب للوارد أسماؤهم في القضية الهزلية عدة تهم منها التجمهر واستعراض القوة، وحيازة أسلحة ناريه والتعدي على الممتلكات العامة والخاصة، وترويع المواطنين.

 

 

*الشوبكي يطعن لإلغاء فوز أحمد مرتضى منصور

تقدم المحامى بالنقض عصام الإسلامبولى، بطعن على نتائج دائرة الدقى والعجوزة أمام محكمة النقض وكيلا عن المرشح الخاسر عمرو الشوبكى، مطالبا بإلغاء نتائج الدائرة وبطلان الانتخابات فيها

وقدم الإسلامبولى الطعن ضد رئيس اللجنة العليا للانتخابات بصفته، مطالبا بإبطال جولة الإعادة من المرحلة الأولى للانتخابات البرلمانية 2015 بالدائرة الحادى عشر ومقرها قسم شرطة الدقى والعجوزة فى الانتخابات التى جرت يومى 27- 28 /10 2015 وما ترتب عليها من آثار

واستند الإسلامبولى فى طعنه إلى المادة (107) من الدستور التى تعطى محكمة النقض اختصاص الفصل فى الطعون الانتخابية وصحة العضوية

وحصل برلمانى” على نص الطعن الذى قدمه عمرو الشوبكى إلى محكمة النقض لبطلان الانتخابات بالدائرة، حيث ذكر الطعن أربع وقائع للطعن وأسبابه، أبرزها ما ذكره من أن الانتخابات شابها مخالفات صارخة للقانون وتتضمن مخالفات لأحكام قانون تنظيم مباشرة الحقوق السياسية رقم 45 لسنة 2014 وفقا لنصوص المواد من المادة 24 إلى المادة 37 من القانون المشار إليه

كما ذكر الطعن أن اللجنة العليا للانتخابات تجاهلت التظلمات التى تقدم بها الشوبكى، والتى رصد بها بأرقام اللجان الانتهاكات والمخالفات التى ارتكبها منافسه الفائز فى الدعاية الانتخابية والتى من بينها تقديم رشاوى انتخابية، بحسب ما جاء فى الطعن، كما تجاهلت اللجنة طلبه أيضا بإعادة تجميع الأصوات باللجان العامة

جدير بالذكر أن المادة 107 من الدستور أعطت لمحكمة النقض حق الفصل فى صحة عضوية أعضاء البرلمان وتعتبر أحكامها نافذة فور صدورها.

 

 

*الانقلاب يستجدي شحنة “رز” جديدة من السعودية لإنقاذه قبل 25 يناير

قالت وزيرة التعاون الدولي سحر نصر، اليوم الاثنين: إن نظام الانقلاب يعاني من أزمة عملة، ويتفاوض حاليًا مع السعودية للحصول على منح وقروض ووديعة جديدة ومشروعات استثمارية لإنقاذه قبل الذكرى الرابعة لثورة 25 يناير.

تأتي تصريحات الوزيرة قبل يوم من لقاء رئيس الوزراء شريف إسماعيل مع ولي ولي العهد ووزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان ووفد سعودي رفيع المستوى.

ونقلت “رويترز” عن وزير التعاون قولها إنه يتم إجراء مفاوضات مع السعودية للحصول على منح ووديعة جديدة.

وكانت مصر والسعودية أصدرتا في يوليو ما سمي بإعلان القاهرة؛ حيث تعهدتا بالعمل معًا في قضايا الدفاع وتحسين التعاون الاستثماري والتجاري.

وقدمت السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت دعمًا للاقتصاد المِصْري بشكل علني بنحو 23 مليار دولار، في صورة شحنات نفطية ومنح نقدية وودائع بالبنك المركزي، لمساعدة مصر بعد انقلاب يوليو 2013 .

ولم تخض الوزيرة في أي تفاصيل عن حجم المنح أو الوديعة أو القروض أو قيمة المشروعات، لكنها ذكرت الليلة الماضية في تصريح لقناة تلفزيونية أن جزءًا من المنح سيكون في شكل منتجات بترولية.

وفي مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي -الذي عقد في مارس- تعهدت السعودية بمبلغ 4 مليارات دولار لمِصْر في صورة ودائع ومشروعات استثمارية، وتلقت مِصْر بالفعل ملياري دولار في صورة ودائع في إبريل.

وأضافت نصر للقناة التلفزيونية: “المبلغ المتبقي من شرم الشيخ مليارا دولار، نحن نتحدث (مع السعودية) عن مبلغ أكبر ومساعدات أكثر خلال الفترة المقبلة.”

 

 

*زوجة أحد معتقلى العقرب زوجى يعانى من جلطة بسبب الإعتداء عليه

قالت زوجة المعتقل طارق قطب الشحات وهو من كفر حكيم بكرداسة ،و المعتقل بسجن العقرب شديد الحراسة بعنبر H4 أن زوجها تعرض للإعتداء بالضرب من ضباط السجن واصيب بجلطة فى نصفه الايسر ونقل على مستشفى القصر العينى.

وتضيف زوجها يبلغ من العمر 33عام معتقل منذ أكثر من عامين على قضية إنضمام للإخوان وبعد إعتقاله لفقوا له أيضا قضية تسمى خلية الصواريخ .

وتؤكد أن زوجها يتعرض للقتل فى محسبه.

 

 

*السويس.. استمرار اعتصام عمال قناة السويس لليوم السابع

واصل عمال ترسانة السويس، اليوم الإثنين، اعتصامهم في بورتوفيق لليوم السابع داخل مقر عملهم؛ للمطالبة بالانضمام لكادر هيئة قناة السويس، طبقًا لقانون الهيئة.

وقال عمال الترسانة في بيان لهم اليوم، أن مطالبهم قانونية وشرعية، مؤكدين عدم فض اعتصامهم قبل صدور قرار بأحقيتهم للانضمام لكادر هيئة قناة السويس ماليًّا، وصرف كل مستحقاتهم، ووضع رؤية واضحة لتطوير شركة الترسانة والشركات الستة الأخرى التابعة للهيئة، وتقدم خدمات ملاحية من أجل أن تكون إضافة للهيئة.

وأكدوا أن مطالبهم مشروعة وقانونية وتطوير الهيئة سوف يعم بالنفع على جميع العمال وإزاحة الفاسدين من رؤساء القطاعات والمديريين.

وكان قد اعتصم عمال شركتي القناة للموانئ والتمساح للسفن بالإسماعيلية التابعين لهيئة قناة السويس يوم الأربعاء الماضي، بمقر الشركات وبالورش المركزية احتجاجًا على عدم زيادة ميزانية الشركات السبعة التابعة للهيئة، وعدم تمتعهم بالامتيازات المالية والإدارية والاجتماعية للعاملين بهيئة قناة السويس، مطالبين بالضم للهيئة ومساواتهم مع العاملين بها في كل الامتيازات.

وقال جلال الجيزاوي، ناشط عمالي أحد العاملين بشركة القناة للموانئ بأن شركتي التمساح لبناء والسفن وشركة الموانئ أعلنتا انضمامهما لاعتصام شركات ترسانة السويس، والإنشاءات البحرية والبورسعيدية الذي بدء منذ أمس الثلاثاء للمطالبة بتحسين أوضاع عمال الشركات التابعة للهيئة ومساواتهم بالعاملين بهيئة قناة السويس.

وأضاف أن الشركات الـ5 التابعة للهيئة بكل من محافظات القناة الثلاثة قد قررت الدخول في اعتصام بعد أن تم الإعلان عن ميزانية الشركات أول أمس وفوجئنا بعدم زيادتها بعد أن تلقينا وعود عديدة من المسؤولين بالهيئة ومن الفريق مهاب مميش بزيادة ميزانية الـ7 شركات التي لم تزد منذ عام 2009، فضلاً عن عدم صرف الـ10% التي أقرتها الحكومة منذ شهر يونيو الماضي وحتى الآن.

وأردف: “مطالبنا هي الانضمام لهيئة قناة السويس، أو أن يكون لنا كادر مالي وإداري مساوٍ للعاملين بالهيئة، خاصة أننا حاولنا التفاوض مع مسؤولي الهيئة لعرض مطالبنا، لم يتم الاستجابة لنا وقررنا الدخول في اعتصام”. 

وأشار إلى أن عمال الشركات التابعة للهيئة أعلنوا الدخول في اعتصام من الثامنة صباحا وحتى الـ 2 ظهرًا لمدة 3 أيام، وفي حالة عدم الاستجابة لمطالبنا سيتم التصعيد باعتصام مفتوح طوال اليوم بمقر الشركات.

 

 

*سد النهضة.. السيسي يعود لحلول “مرسي” والتهديد بالحرب بعد “خراب مالطا

الحل العسكري في عهد مرسي لم يكن مكلفًا لأن السد كان في بداية البناء ولكن تكلفته حاليًا باهظة بعد بناء 50% من السد

كلما تراخى نظام السيسي كلما أصبح هذا الخيار العسكري أو مجرد التهديد به بلا قيمة إستراتيجية

قبل انقلاب السيسي العسكري، بأيام، قال الرئيس محمد مرسي عن سد النهضة الأثيوبي: “إن نقصت مياه النيل قطرة واحدة فدماؤنا هي البديل”، واعتبر “أن جميع الخيارات مفتوحة في الدفاع عن حصة بلاده من مياه النيل في مواجهة سد النهضة الذي تبنيه إثيوبيا على النهر”، لكنه استدرك قائلا: “لسنا دعاة حرب.. ولكننا لا نسمح أبدا أن يهدد أمننا مائيا كان أو غير ذلك“.

وقد أطلقت أبواق الانقلاب الإعلامية حينئذ العنان لبرامج التوك شو والصحف للسخرية من تهديدات الرئيس مرسي لإثيوبيا، وكان البناء في السد قد بدأ لتوه، وكان “الحل العسكري” غير مكلف سياسيا وعسكريا حينئذ لو كان قد تم اللجوء له أو التهديد به فقط لوقف البناء، على هو الحال عليه الآن بعد بناء 50% من السد.

فلم يكف السيسي بالصمت على ما تفعله إثيوبيا والدخول في شرك الخداع والتسويف، ولكنه خرق الإجماع المِصْري لأول مرة فيما يخص قبول بناء سدود على منابع نهر النيل، ووقع وثيقة الخرطوم الشهيرة في مارس 2015 التي أعطت إثيوبيا حق بناء السد، لهذا قال رئيس وزراء إثيوبيا هيلا ميريام ديسالين إن «الرئيس محمد مرسي كان بمثابة عقبة أمام استكمال السد، إلا أن الأمور باتت أكثر مرونة في وجود عبد الفتاح السيسي».

الآن عاد نظام السيسي ليوعز لأبواقه الإعلامية بإعادة إنتاج خطاب الرئيس مرسي عبر مانشيت وأخبار تحذر إثيوبيا من الحل العسكري، وسط تجاهل إثيوبي للتهديدات المِصْرية لأنها جاءت بعد خراب مالطا وتجاوز الخيط الرفيع بين قوة التهديد العسكري الإستراتيجية قبل البناء وغياب مصداقية مِصْر بعد اكتمال نصف البناء.

ويقول خبراء عسكريون: إن الخيار العسكري الآن بات مكلفا، وكلما تراخى نظام السيسي في التعامل مع الأمر الواقع الذي فرضته عليه إثيوبيا بموافقة منه كلما أصبح هذا الخيار العسكري أو مجرد التهديد به بلا قيمة إستراتيجية؛ لأن أي ضربات للسد بعد بنائه لن تهدمه بسهولة، فضلا عن أن احتمالات ضربه وهو ممتلئ بالمياه تعني غرق السودان وأجزاء من جنوب مصر.

الحل العسكري غير مطروح!

ونشرت صحيفة “الوطن” الاثنين 14/ 12 تقريرًا عن “سيناريوهات مصر لـ«ضرب» سد النهضة” وضح أنه ضمن هذه الحملة الإعلامية لتهديد إثيوبيا؛ حيث اكتفى بنقل تصريح ناعم على لسان اللواء أركان حرب سمير بدوي، المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية العليا، يشدد على أن مصر تسعى لتحويل «خصومها» لـ«أصدقاء» عبر العمل على المصالح المشتركة لتلك الدول.

وشدد على أن مصر تحل خلافاتها مع الدول الإفريقية والعربية عبر المفاوضات، وأن «الحل العسكري» غير مطروح على الإطلاق، على عكس عنوان الصحيفة المثير!، بينما كانت نفس الصحف تنتقد قول سياسيين خلال لقاء علني مع الرئيس مرسي أنه يجب ضرب سد النهضة لو لم تستجب إثيوبيا ما أثار قلقا إثيوبيا بعكس الوضع الآن؛ حيث الاستهزاء والتقليل من احتمالات ضرب مصر للسد.

نفت مصر ما نسب إلى وزير خارجية إثيوبيا بأنه قال إن “مصر أضعف من أن تدخل في حرب مع إثيوبيا”، على خلفية أزمة سد النهضة بين البلدين، وقالت إن تصريحات الوزير الاثيوبي مفبركة ولم يقلها، ونوهت لمطالبتها الصحيفة المصرية التي نشرت هذا الخبر باعتماد “الدقة“.

وسبق أن نفى المستشار أحمد أبو زيد -المتحدث باسم وزارة الخارجية، نوفمبر الماضي- صدور أي تصريحات من تادرس أدناهوم، وزير الخارجية الإثيوبي، بشأن “ضعف مصر وعدم قدرتها على الدخول في أي حرب مع أديس أبابا“.

وقال «أبوزيد» إن “بعض الصحف المصرية نقلت تصريحات منسوبة إلى وزير خارجية إثيوبيا نقلاً عن جريدة إثيوبية أسبوعية تصدر باللغة الأمهرية، وفور متابعة وزارة الخارجية المصرية لما نشر في هذه الصحيفة تم التواصل مع الصحف المصرية للتأكد من دقة تلك التصريحات“.

ونسبت صحيفة مصرية خاصة، لـ “أدهانوم”، أنه شن هجومًا على نظيره المصري السفير سامح شكري بعدما قال، وفقًا لما نشر بالخطأ نقلا عن صحيفة “أديس أدماسالإثيوبية الحكومية، “أن مصر لديها أوراق ضغط تستطيع استخدامها ضد حكومة أديس أبابا“.

وأن “أهادنوم” رد علي شكري قائلًا: “مصر أضعف من أن تدخل في حرب مع إثيوبيا فصراعاتها الداخلية وفقرها الاقتصادي والإرهاب في سيناء هي أولويات حروبها، أما سد النهضة فالجانب المصري يعلم تمامًا أنه وافق على كافة الاتفاقيات الخاصة بسد النهضة لكنه يظهر عكس ذلك خلال وسائل الإعلام الخاصة بالمصريين“.

وقال حسام مغازي وزير الري: إن إجمالي أعمال البناء في سد النهضة من إنشاءات عامة بلغ 48% أما بالنسبة لهيكل السد الذي سيتم فيه تخزين المياه فإن نسبة البناء لم تتجاوز 20%، وإنه سيتم خلال الاجتماع السداسي المقبل بحث وضع آلية لمتابعة عمليات البناء على الأرض لطمأنه الجانب المصري بالتنسيق مع الأشقاء في إثيوبيا بما لا يتعارض مع الدراسات الفنية، ولا يمس سيادة الدولة، خاصة أنه موضوع في غاية الحساسية والدقة.

وتدور خيارات والبدائل أمام مصر مستقبلا فيما يخص التعامل مع ملف سد النهضة في أربعة خيارات هي: سحب الاعتراف بوثيقة السد التي وقعها السيسي في أول اجتماع لبرلمان السيسي لحفظ ماء وجهه/ تدويل القضية واللجوء لمحاكم دولية أو الامم المتحدة/ الاستمرار في المفاوضات عبر خارطة طريق جديدة أو اللجوء إلى عمل عسكري أو التهديد به كحلّ أخير.

الحل الأول: سحب موافقة السيسي

الحل الاول المطروح حاليا، هو سحب السيسي موافقته على وثيقة سد النهضة التي ورطت مصر في قبول بناء السد واعطته له شرعية دولية، ولحفظ ماء وجه السيسي سيكون الحل هو عرض الاتفاقية على برلمان السيسي الجديد مع تعليمات برفضها بواسطة “حزب السيسي” الذي شكله سيف اليزل باسم “في حب مصر” وأصبح “دعم الدولة المصرية“.

وقد رجح هذا الخيار الخبير المائي المصري أستاذ الموارد المائية بجامعة القاهرة، نادر نور الدين، عبر إعادة عرض موافقة السيسي على اتفاقية بناء سد النهضة، على البرلمان المزمع عقده نهاية الشهر الجاري، وسحب الموافقة المصرية، إذا لم توافق أثيوبيا، على توقيع اتفاقية قانونية، وتعهد كتابي جديد يتضمن تقديرات بحصة مصر المائية اليومية والسنوية من هذا السد.

وأوضح نور الدين، أن البرلمان حال انعقاده من حقه دستوريا مراجعة الاتفاقيات كافة، ووقتها في ظل استمرار أثيوبيا في تأزيم مفاوضات السد، يقوم النواب بسحبها وبدء مباحثات جديدة على هذا الأساس، وبدء تدويل القضية.

ووقع السيسي مع أثيوبيا والسودان في مارس الماضي، وثيقة إعلان مبادئ سد النهضة في العاصمة السودانية الخرطوم، وافق بموجبها على استكمال اثيوبيا إجراءات بناء السد مع إقامة دراسات فنية لحماية الحصص المائية، وظهر في مؤتمرات صحفية ليبرر البناء الاثيوبي ويتحدث عن تفكير مصر في بدائل للبحث عن ماء بدل الذي سوف تسحبه أثيوبيا لتخزين وملء السد!

ثانيا: خارطة طريق جديدة تبقي على السد

الحل الثاني هو استمرار التفاوض وتضييع الوقت مع الاثيوبيين الرافضين للحلول السياسية التي تتضمن وقف البناء لحين الانتهاء من الدراسات الفنية التي تبين أضرار السد. وقد أشارت مساعد وزير الخارجية الأسبق للشؤون الإفريقية، السفيرة منى عمر، لاستمرار مسار المفاوضات عبر ما سمي “خارطة طريق” جديدة وواضحة.

وقالت عمر: “سنصل لحل عبر المفاوضات ونحن نمضي على الطريق الصحيح، رغم ما أثير من فشل الجولة الأخيرة (اجتماع سداسي الخرطوم)، لكن بداية على الطريق الصحيح”، مشيرة إلى أنه بدا هناك خارطة طريق جديدة توضح فيها مصر شواغلها عبر تدخل سياسي ومواقف حازمة.

ويقول خبراء سياسيين أن هذا الحل معناه السير في نفس المسار الفاشل الحالي الذي أوصل البناء في السد الي 50% دون أي حلول فعلية.

ثالثا: التحكيم الدولي

وهو خيار العاجز الذي لن يجدي وقد يساعد إثيوبيا على إكمال البناء وفرض أمر واقع على غرار التهويد الصهيوني في القدس، الذي لم تفلح قرارات مجلس الأمن في منعه بعدما أصبح أمرا واقعا، ويعطي إثيوبيا الوقت اللازم لإكمال البناء.

فخيارات الوساطة الدولية والتوجه إلى المحكمة الدولية، أو مجلس الأمن، طرق متدرجة قد تسلكها مصر، ولكنها سيزيد من عمر المفاوضات أعوامًا أخرى.

ويقول أستاذ القانون الدولي، الدكتور محمد عطا لله، في تصريحاته لموقع “مصراويإنه في حالة فشل المفاوضات يجب أن تتحرك مصر تجاه محكمة العدل الدولية للحفاظ على حقوقها التاريخية في مياه النيل.

وأشار عطا لله إلى أنه إذا توجهت مصر وحدها إلى محكمة العدل الدولية دون موافقة إثيوبيا، سيكون رأي المحكمة استشاريًا، ولكنه أيضًا سيُؤثر بشدة على موقف إثيوبيا قانونيًا، موضحًا أن مصر لديها اتفاقيات موقعة من بريطانيا العظمى تضمن حصصها في مياه النيل، وهذه الاتفاقيات تورث وبالتالي إثيوبيا ملتزمة بها“.

ويشير أستاذ القانون الدولي، لطريق أخر هو الطريق إلى مجلس الأمن، المدعوم بالاتفاقيات الدولية التي تقر حقوق مصر في مياه النيل، ولكن كل هذه حلول طويلة الأجل لن تمنع أثيوبيا من البناء الذي سيكون اكتمل ويحتاج للتدشين وفرض أمر واقع.

رابعا: الحل العسكري

وهو الحل الذي هدد به ضمنا الرئيس محمد مرسي وكان فعالا لإجبار اثيوبيا على وف البناء، ولكن الانقلاب العسكري والفوضى التي تشهدها مصر منذ ذلك الحين، ثم موافقة السيسي على البناء بشيك على بياض دون مقابل ملموس، أعطت الإثيوبيين الفرصة الذهبية للاستمرار في البناء دون عواقب والانتهاء من 50% منه.

ويقول أستاذ القانون الدولي، الدكتور محمد عطا لله: إن سيناريو التدخل العسكري “ضعيف“.

ويتوقع اللواء طلعت مسلم -الخبير العسكري والاستراتيجي- أن يكون العمل العسكري هو الحل الأخير في مواجهة أزمة سد النهضة، ولا يمكن استبعاده نهائيا، حسب قوله.

ولكن “مسلم” ينوه لأن “العمل العسكري ليس بالضرورة توجيه ضربة عسكرية، ولكنه أمر يخضع للجهة العسكرية والقيادة السياسية لتحديده“.

وتابع: “الأمر لا يحتاج لتلويح مصري بعمل عسكري تجاه سد النهضة، الذي دخل مرحلة صعبة لأنه إذا كان الخيار بين الموت عطشا والموت حربا، فالأمر ليس صعبا وقتها”، داعيا إلى تفهم حقوق المصريين في مياه النيل.

ويقصد بالعمل غير العسكري المباشر هنا على الأرجح، عمل تقوم بها قوة استخبارية خاصة لتخريب عمل السد على غرار ما فعلته مصر من قبل بتفجير الحفار الإسرائيلي الشهير في 28 مارس 1968 في أثناء توقفه في أبيدجان عاصمة ساحل العاج.

وتقول مصادر سودانية إن تأجيل مفاوضات سد النهضة الإثيوبي، لعقد اجتماع سداسي جديد ما هو إلا ترحيل للقضايا العالقة بين مصر والسودان وإثيوبيا، التي ستظل تفرض نفسها على مستقبل العلاقات المائية بين الدول الثلاث انتظارا لحل نهائي، وأن علاقات مصر وإثيوبيا ستكون على «المحك» ما لم يتدخل قادة الدول لحل الخلافات، وإلا تحولت إلى نزاع قد يكون باكورة حرب جديدة حول المياه.

 

 

*فنكوش” انخفاض الأسعار في مصر وعود براقة وواقع أليم

اوعوا تتصوروا إنه يغيب عني ارتفاع الأسعار، أنا واحد منكم أعرف كويس الظروف الصعبة للناس، وعارف عايشين إزاي، وإن شاء الله آخر هذا الشهر هتكون الدولة خلّصت تدخلها لخفض الأسعار بشكل مناسب، واللي هيوفر طلبات الناس من السلع الأساسية الدولة، والقوات المسلحة ستفتح منافذ للسلع الأساسية، واللي عنده حاجة يصرّفها لأننا لن نسمح بزيادة الأسعار، وهنشوف تحسن ملحوظ إن شاء الله” بهذه العبارات واصل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في الأول من نوفمبر الماضي خلال الندوة التثقيفية التي عقدت بنادي القوات المسلحة، سياسة العزف على وتر “تسكين” أوجاع الملايين من فقراء المصريين بالوعود تلو الأخرى، يضاجع بها أحلامهم في حياة أفضل تارة، وانتشالهم مما هم فيه تارة أخرى، مستغلاً حالة الشحن الزائد التي تشنها أبواقه الإعلامية ليل نهار باسم الوطنية والاستقرار ومصلحة البلد، وما إلى غير ذلك من الشعارات التي حبست آهات المصريين داخل الحناجر أيامًا تلو الأخرى.

شهر واحد كانت المهلة التي أعطاها السيسي لنفسه لتخفيض الأسعار لاسيما السلع الاستهلاكية التي يحتاجها المواطن يوميًا، وها هو الشهر قد انقضى والشهر الثاني كاد أن يلحق به دون أن تتغير الأوضاع، فلازالت الأسعار تواصل ارتفاعها الجنوني ضاربة بكل الوعود والإجراءات التي تم اتخاذها عرض الحائط، دون أن يشعر المواطن بأي تحسن في مستوى الأسعار، فهل تحولت وعود انخفاض الأسعار إلى فنكوش جديد؟

وعود براقة وواقع أليم

الجميع لا ينسى تصريحات وزير التموين والتجارة الداخلية، خالد حنفي منذ عدة شهور، والتي أكد خلالها أن سعر كيلو اللحم في التموين الشهري الذي يحصل عليه المواطن، سيصل إلى جنيه واحد فقط، بينما لن يتجاوز سعر “الفرخة” 75 قرش، وقتها اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بحملات السخرية من هذه التصريحات، التي خرج الوزير بعدها ليعلن التحدى في تنفيذ هذه الوعود، وهاهي الأيام مرت لتسحب خلفها الشهور ثم الأعوام، ولم تتحقق تصريحات الوزير لا من قريب ولا من بعيد.

ولم تكن هذه التصريحات وتلك الوعود، هي الأولى في مشوار الوزير، بل هناك عدة وعود قطعها حنفي على نفسه، منذ توليه الوزارة، تبخرت جميعها في الهواء.

1- المشروع اللوجيستي للسلع الغذائية

تأتي باكورة تلك الوعود، التي قطعها الوزير على نفسه في 24 أكتوبر 2014، حيث وعد الوزير بإنشاء المركز اللوجيستي، بعد اجتماعه مع عضو مجلس إدارة غرفة التجارة والصناعة بـ”أبو ظبي”، ورئيس مجموعة آل سودين القابضة، أحمد آل سودين.

وقد تم خلال الاجتماع توقيع بروتوكول تعاون استثماري، للمشاركة في مشروع إنشاء “المركز اللوجستي العالمي للسلع الغذائية”، و”مدينة التجارة والتسوق العالمية”، التي يتولاها جهاز تنمية التجارة الداخلية بوزارة التموين، الوزير تعهد بإنشاء المشروع خلال عام لكنه حتى الآن محلك سر.

2- اللحوم السودانية

كما وعد حنفي، بخفض أسعار اللحوم من خلال زيادة المعروض، عن طريق استيراد لحوم سودانية وبرازيلية، حيث تعهد بأن كيلو اللحم السوداني لن يتجاوز 35 جنيهًا، بينما وصل سعرها الحقيقي في السوق إلى 60 جنيهًا.

3- زيادة القمح المستورد

في الوقت الذي تعهد فيه وزير التموين، بتحسن مستوى رغيف الخبز وتقليل الكميات المستوردة، وبحسب الخبراء، فإن احتياجات القطاع الحكومي من القمح تقدر بـ9 ملايين طن، لغرض إنتاج الرغيف المدعم، إلا أن هذه الكمية زادت في عهد خالد حنفي إلى 10.2 مليون طن.

وقد أرجع الخبراء هذه الزيادة إلى فساد المنظومة؛ ما سيحمل الدولة تكاليف استيراد 6.5 مليون طن على الأقل، خلال  الشهور المقبلة، بينما يستورد القطاع الخاص قمح المكرونة، وقمح الرغيف الحر، ومنتجات المخابز الإفرنجية.

4- منظومة البوتاجاز

في مارس الماضى، أعلن الوزير أنه سيتم تطبيق منظومة توزيع البوتاجاز على بطاقات التموين الذكية خلال أسابيع، مثل توزيع الخبز، لكنه سرعان ما تراجع عن تصريحاته فى أكتوبر الماضي، وقال إنه لن يتم تطبيقها هذا الشتاء، بحجة عدم اكتمال التنسيق مع وزارة البترول.

فنكوش” الوجبات الجاهزة

لم يجد الوزير أمامه، بعد هذا الفشل الذريع في ضبط الأسعار في السوق، إلا الدفع بكميات كبيرة من السلع في المجمعات الاستهلاكية، في صورة وجبات متكاملة، تحت مسمى “كون وجبتك”، وحسب بيان الوزارة، فإن الوجبات المعلن عنها متكاملة ومتنوعة يوميًا، وغير مطهية، وتكفي 4 أفراد، ويتراوح سعرها ما بين 20 و30 جنيهًا، حسب نوعية الوجبة، ولكن المستهلكين اكتشفوا لاحقًا أن هذه الوجبة، ما هي إلا وعد من زمرة الوعود الخادعة للوزير، حيث اتضح لهم أن الوجبة غير كاملة في معظم المجمعات الاستهلاكية، كما تقوم بعض المجمعات ببيعها بأسعار أعلى من الحقيقية.

وحسب شهادة مواطنين، فإن ما تم الإعلان عنه من قِبل الوزارة، شيء والواقع شيء آخر، وذلك إما أن تكون الوجبات ناقصة عن المعلن عنه في بيان الوزارة، وإما أن تكون أسعار الوجبة في المجمع الاستهلاكي أعلى من سعرها الحقيقي في السوق.

رنده الجبالي، معيدة بالجامعة، قررت أن تخوض التجربة بنفسها، فتوجهت إلى مجمع “نيو ماركت” الدقي، حيث اشترت وجبة تتكون من: (كيلو بطاطس، كيلو أرز، ودجاجة وزن كيلو) بسعر 30 جنيهًا، مع أنها في بيان الوزارة تحتوي أيضًا على طماطم وصلصة وسمن، الغريب أن الموظف قال: “هي دي وجبة الوزارة”، وأكد أن المجمع الاستهلاكي لا توجد به سوى هذه الوجبة فقط، في حين أن الوزارة أعلنت عن حوالي 6 وجبات مختلفة (أسماك، لحوم، دواجن، أجزاء دواجن، كبدة، وباشميل).

وفي بيان لمقارنة الأسعار المعلن عنها في وجبة الوزارة، وبين سعرها الحقيقي في السوق، تبين أن هناك فارق في الأسعار لصالح وجبة الوزارة، وهو ما يدفع إلى التساؤل: هل تلك الوجبات لتخفيف العبء عن كاهل المواطن أم لزيادة أعبائه؟ ثم السؤال الآخر الذي يطل برأسه يبحث عن إجابة: هل الحكومة تخدع المواطن بالأسماء البراقة والعناوين الجذابة، كون تلك الوجبات متكاملة وغنية ومتنوعة، ولا يتجاوز سعرها 30 جنيهًا؟

لا علاقة لنا بالأسعار العالمية

من جانبه، أكد الخبير الاقتصادي الدكتور مصطفى النشرتي، أن ارتفاع الأسعار في مصر بات يمثل ظاهرة معضلة، في ظل عقم الحلول العملية والإدارية التي يجب أن تتبعها الدولة، مشيرًا أن ما يحدث الآن في مصر من ارتفاع الأسعار، يعد سابقة لم تحدث من قبل خلال العقود الماضية، إذا ما تمت مقارنتها بالقيمة الشرائية للجنيه مقابل الدخول التي يحصل عليها المواطن، وأضاف النشرتي، أن ارتفاع الأسعار في مصر لا علاقة له بارتفاع أسعار السلع عالميًا، كما يعزف الإعلام المحلي، مؤكدًا أن معظم السلع العالمية، قد انخفض سعرها في الآونة الأخيرة إلا في مصر، مرجعًا ذلك إلى وجود وسطاء بين الحكومة والتجار، وهي شركات الأغذية التي تتحكم في الأسعار، مطالبًا بضرورة قضاء الحكومة على ظاهرة الوسطاء، التي تسهم في تعدد العمولات، وبالتالي ترتفع الأسعار، ويؤكد الخبير الاقتصادي، أن خفض الأسعار لن يتم بدون تفعيل دور الأجهزة الرقابية، وعلى رأسها جهازي حماية المستهلك، والمنافسة، وتفعيل دورهما في مواجهة الممارسات الاحتكارية بالأسواق.

سياسات فاشلة و”اشتغالة” للمواطنين

وفي السياق نفسه، قال أحمد النجار، الخبير الاقتصادي بمركز الدراسات السياسية والإستراتيجية، ورئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام، إن توجهات الحكومة في معالجة ارتفاع أسعار السلع بطرح وجبات متكاملة، بأسعار يبدو للبعض من الوهلة الأولى أنها رخيصة، إذ لا تتجاوز 30 جنيهًا كما يقول بيان الوزارة، غير مجدية، وأضاف النجار، أننا لو سلمنا بأن الوجبة المتكاملة بـ 30 جنيهًا، إذًا الفرد يحتاج يوميًا إلى ثلاث وجبات أي ما يعادل 90 جنيهًا على أقل تقدير، فلو هناك أسرة بها خمسة أفراد تحتاج يوميًا إلى 450 جنيهًا، فهل هذا تخفيف عن أعباء المواطن؟ وهل يمتلك المواطن 450 جنيهًا يوميًا للإنفاق على طعامه فقط؟

وتابع الخبير الاقتصادي بمركز الدراسات السياسية والإستراتيجية: يجب على الحكومة اتخاذ إستراتيجية أخرى، لتهدئة الشارع ومحاربة الغلاء، بتوفير السلع بشكل أكبر في الأسواق وبأسعار منخفضة، بدلاً من حصرها في محافظات وإغفال محافظات أخرى، مؤكدًا أن الحملة الإعلامية التي تقوم بها الوزارة لهذا القرار، غير مفيدة ولن تبيض وجه الحكومة أمام الناس؛ لأنه سينكشف الأمر سريعًا أمام المستهلك، الذي يشتري الوهم من الحكومة.

من جانبه، قال الدكتور صلاح الدين فهمي، أستاذ الاقتصاد بجامعة الأزهر، إن الحكومة تتحمل أعباء تقديم السلع بأسعار منخفضة، في المجمعات الاستهلاكية الخاصة بها في بعض المناطق، ولكنها لا تملك إجبار التجار على تقديم سلعهم بأسعار مماثلة، وأضاف فهمي، أن انخفاض الأسعار في شهر أو شهرين درب من دروب الخيال، ولكن الأمر سيستغرق بعض الوقت، حتى يشعر المواطن بتحسن، مؤكدًا على ضرورة أن تحصل الدولة على السلع من المنتج أو المزارع بشكل مباشر، ومن ثم تقليل عدد الوسطاء، الأمر الذي يساهم بشكل كبير في تخفيض الأسعار، من خلال تخفيض هوامش الأرباح التي يفرضها كل وسيط.

أما الدكتور أحمد حنفي، الخبير الاقتصادي، فكان له رأي آخر، حيث وصف بيان الوزارة بـ الاشتغالة”، نظرًا لبعده التام عن الواقع، على حد قوله، وأضاف حنفي، أن هذه القرارات يستفيد منها فئة قليلة من سكان المدن والحضر فقط، أما المناطق العشوائية والأقاليم فهم بعيدون تمامًا عنها، لأنه ببساطة لا توجد بها مجمعات استهلاكية، وهم الفئة المستهدفة في الأساس لمثل هذه القرارات، مما يجعل هذه الإجراءات غير عادلة.

المواطنون: “بيثبتونا

المواطنون دومًا هم النبض الحقيقي والترمومتر الأكثر دقة، لقياس المؤشرات الاقتصادية، فبينما الحكومة بقراراتها وسياساتها وتوجهاتها في واد، يجد المواطن نفسه بآلامه وجراحه في واد آخر، وهو ما تجسد في زيادة معاناة المواطنين جراء ارتفاع الأسعار، ليل نهار، في الوقت الذي تعزف فيه الحكومة من خلال أبواقها الإعلامية على وتر انخفاض الأسعار، وأنها باتت بمتناول الجميع، وما إلى غير ذلك من التناقض الذي بات يمثل عقيدة متأصلة لدى الكثيرين من نجوم برامج “التوك شوز” في مصر.

شريف عبود، موظف، يؤكد أن الأسعار دومًا في تزايد، ومن يقول إن هناك انخفاضًا فليأتي لنا في منطقة العمرانية، ليشاهد الأسعار الحقيقية، وحين نعترض على زيادة الأسعار، وأنها أعلى مما هو معلن عنه في الإعلام، يرد التجار: ياريت لو عندهم بالأسعار دي، ييجوا هنا واحنا نشتريها منهم ونبيعها بنفس سعرها، ويضيف شريف أن راتبه الشهري لا يتجاوز 1500 جنيه ويعول طفلين، في الوقت الذي يصل فيه كيلو اللحم إلى 75 جنيهًا، على أقل تقدير، فضلاً عن أسعار الخضروات “النار”، متسائلا: “لو الدولة مش عاوزانا نعيش يموتونا أحسن“.

أما مسعد السيد، مرشد سياحي، أشار أنه بعد الأزمة الأخيرة التي مني بها قطاع السياحة، لم يجد عملاً، وبات عاطلاً الآن دون دخل شهري، وتساءل: وجبة الغداء وحدها لي ولأسرتي المكونة من 4 أفراد تتجاوز الـ 100 جنيه، عبارة عن كيلو لحم وأرز وخضار، فكيف أقضي بقية الشهر، وأنا الآن لا حول لي ولا قوة، مشيرًا أن ما يشاع عبر الإعلام من انخفاض للأسعار وتدخل الحكومة لتخفيف الأعباء عن المواطنين، كله كلام في كلام، وأن الحكومة لا يهمها المواطن في المقام الأول ولا الأخير، ثم اختتم حديثه بجملة واحدة “الدولة عاوزانا إما نسرق وإما نموت“!

 

 

*مِصْر في ذيل مؤشر”التنمية البشرية”.. و”إسرائيل” في المقدمة

كشف تصنيف الأمم المتحدة الصادر، اليوم الاثنين، حول “مؤشر التنمية البشرية” لعام 2015، عن احتلال مِصْر تحت حكم العسكر للمركز الـ108 من بين 188 دولة، في حين حل الكيان الصهيوني في المركز الـ18، وقطر بالمركز الـ32، والسعودية بالمركز الـ39.

ويتعلق هذا المؤشر بقياس مستوى التعليم والأمية والمستوى المعيشي في مختلف أنحاء العالم، ويصنف الدول من ناحية التقدم الاقتصادي والثقافي والصحي.

ووفقًا للتصنيف، فقد احتلت النرويج المركز الأول، بينما جاءت النيجر في ذيل قائمة الدول الـ188، في حين احتلت لبنان في المركز الـ67، وجاءت إيران في المركز الـ69، وحلت فلسطين في المركز 113، والعراق في المركز الـ 121، بينما حلت سوريا في المركز الـ134، بينما احتلت اليمن المركز الـ160.
وحصل الكيان الصهيوني على تصنيف أعلى من معظم دول الاتحاد الأوروبي، فيما سبقتها فقط 6 دول من بين الـ28 دولة بالاتحاد؛ وهي الدنمارك وهولندا وألمانيا وأيرلندا والسويد، وبريطانيا.
وشملت قائمة أول 30 دولة في تصنيف مؤشر التنمية البشرية أو الرفاهية للأمم المتحدة، ما يلي: (النرويج، أستراليا، سويسرا، الدنمارك، هولندا، ألمانيا، أيرلندا، الولايات المتحدة الأمريكية، كندا، نيوزيلندا، سنغافورة، هونج كونج، ليختنشتاين، السويد، بريطانيا، أيسلندا، كوريا الجنوبية، الكيان الصهيوني، لوكسمبورج، اليابان، بلجيكا، فرنسا، النمسا، فنلندا، سلوفينيا، إسبانيا، إيطاليا، التشيك، اليونان، إستونيا).

 

 

*نهب أموال الإخوان” تنفّذ التحفظ على مستشفيين

نهب أموال الإخوان” تنفّذ التحفظ على مستشفيين قال مصدر قضائي بارز بوزارة العدل بحكومة الانقلاب: إن لجنة التحفظ على أموال جماعة الإخوان المسلمين، برئاسة المستشار عزت خميس نفّذت التحفظ، الأحد، على مستشفيين ببني سويف وهما “الزهراء” و”اللؤلوة”، مشيرا إلى أن مستشفى “الزهراء” عبارة عن شركة مساهمة، ويسهم في ملكيته ما يقرب من 15 شخصًا.
وأوضح -في تصريحات صحفية- أن أصول هذا المستشفى تصل إلى أكثر من 50 مليون جنيه، ويتجاوز حجم الإيرادات الشهرية له 3 ملايين جنيه، وأن المستشفى به 40 سريرا و3 غرف عمليات و3 غرف عناية مركزة، وبها 9 أسرّة، ووحدة قسطرة قلب، ومعمل تحاليل ومركز أشعة وصيدلية.

وأضاف أن مستشفى “اللؤلوة”، يضم بها 23 سريرًا، وغرفتين للعمليات، وصيدلية ومعمل تحاليل.

وأكد أن لجنة التحفظ وإدارة الأموال قد أسندت إدارة المستشفيين إلى وزارة الصحة لتعيين مجالس إدارة جديدة بعد عزل مجالس الإدارة السابقة.

يذكر أنه بلغ إجمالى المستشفيات المتحفظ عليها من قبل اللجنة 50 مستشفى، تقوم وزارة الصحة بإدارتها والإشراف عليها.

 

 

*كيف تحولت مِصْر إلى “غسالة كبيرة” لغسيل الأموال؟

أكد رجل الأعمال محمد السويدي -رئيس اتحاد الصناعات- أن مِصْر أصبحت “غسالة كبيرة” لغسيل الأموال.
وقال”السويدى” -خلال كلمته بمعرض بافيكس-: إن الاتحاد وضع دراسة بالتشاور مع البنوك لتنظيم سوق الاقتصاد، وتفعيل خدمات الشمول المالى للسيطرة على الاقتصاد الموازى الذى يصل إلى ضعف الاقتصاد الرسمى، إضافة إلى القضاء على عمليات غسيل الأموال.

وأضاف أن تفعيل خدمات الشمول المالى يحتاج إلى إجراءات، ولكن فى الوقت نفسه إلى إجراءات صعبة، مشيرا إلى أن التعامل الإلكترونى بين الجهات الحكومية، يدفعها لوضع إطار محدد لأداء الخدمة؛ حيث إن بعض الجهات الحكومية تختلف فى أداء الخدمة.

 

 

*مِصْر تغرق في شبر مية.. صحيفة موالية للسيسي: 12 قتيلًا بسبب الأمطار

أكدت صحيفة “المصري اليوم” الموالية لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي مقتل 12 مواطنًا جراء الأمطار التي هطلت على معظم محافظات الجمهورية أمس الأحد.

وقالت الصحيفة -في المانشيت الرئيسي، في عددها الصادر اليوم الاثنين-: «الأمطار تهزم الحكومة مجددًا.. 12 قتيلاً.. تعطل المرور.. وشلل فى القاهرة والمحافظات.

وقالت الصحيفة -في متن التقرير-: «فاجأت الأمطار الحكومة مجددًا، وتسبب سوء الأحوال الجوية فى القاهرة وباقى المحافظات، الذى استمر منذ مساء السبت حتى الساعات الأولى من صباح الأحد، فى وقوع عدة حوادث أسفرت عن مصرع 12 شخصًا، بينهم 3 حكام كرة قدم، وإصابة 5، كما تسبب فى حالة من الارتباك الشديد فى حركة المرور، وتعطل مترو الأنفاق نحو 3 ساعات».

وحظي هطول الأمطار وغرق المحافظات باهتمام الصحف الصادرة اليوم الاثنين ما عدا الجمهورية، التى عالجت الموضوع في صفحات داخلية.

هذا وقد نفت اليوم السابع وقوع أي ضحايا، وأن الإسكندرية بخير، والمشكلة فقط هي تكدس في المترو.

وقد اعترفت كل الصحف الخاصة باستثناء “اليوم السابع” بفشل الحكومة في مواجهة الأمطار، بينما جاءت معالجة “الأهرام” لتتحدث فقط عن الطقس السيئ، وطوارئ بأجهزة النظافة والمرور، فيما تؤكد “الأخبار” أن مصر غرقت في مياه الأمطار.

وجاءت مانشيتات وعناوين صحف الانقلاب على النحو الآتي:

–  طقس سيئ وطوارئ بأجهزة النظافة والمرور “الأهرام”

–  مصر غرقت فى مياه الأمطار “الأخبار”

– الأمطار تهزم الحكومة مجددًا.. 12 قتيلاً.. تعطل المرور.. وشلل فى القاهرة والمحافظات “المصري اليوم”

–   أمطار فى مصر: موانئ مغلقة ومياه بالشوارع وأعطال بالمتر “الوطن”

–  ربنا ستر.. أمطرت دون ضحايا.. والإسكندرية بخير وتكدس الركاب بالمترو “اليوم السابع”

–    المحافظات تغرق فى مياه الأمطار “الوفد”

–  مصر “موحولة” فى المطر.. سيارات الشفط تجاهد لإنقاذ الشوارع من “الغرق” “الشروق”

من جانبه، حذر الدكتور أحمد عبد العال، رئيس هيئة الأرصاد، من موجة طقس سيئ تشهدها البلاد ابتداء من اليوم الاثنين حتى الخميس المقبل. وأضاف عبدالعال في تصريحات صحفية اليوم أن السحب المنخفضة والمتوسطة تتكاثر على شمال البلاد، ويصاحبها سقوط أمطار على كافة محافظات الجمهورية.  وأوضح أن الشبورة المائية غطت سماء القاهرة اليوم وصلت لحد الضباب، في عدد من محافظات الوجه البحري، في الساعات الأولى من صباح اليوم، زادت حدتها بالقرب من المسطحات المائية، وعلى الطرق الصحراوية السريعة. وحذر رئيس هيئة الأرصاد، قائدي المركبات من الشبورة المائية الكثيفة التي توجد في الصباح الباكر على الطرق الصحراوية، والزراعية، والمدن الساحلية.

وكان عدد من محافظات مصر قد تعرضت اليوم لسقوط الأمطار بسبب الطقس السيئ الذي تسببت في إغراق عدد من الشوارع والميادين العامة بكميات كبيرة من المياه.

 

الانقلاب يستغيث بصندوق النقد لإقراضه.. الأحد 13 ديسمبر. . حلفاء الانقلاب الخليجيين لا يزالون عند موقفهم من دعم الانقلاب

صندوق النقد صندوق النقد1الانقلاب يستغيث بصندوق النقد لإقراضه.. الأحد 13 ديسمبر. . حلفاء الانقلاب الخليجيين لا يزالون عند موقفهم من دعم الانقلاب

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* الإعدام لـ 3 متهمين بـ”أحداث إمبابة” بعد تصديق مفتى الجمهورية

قضت الدائرة الخامسة إرهاب، بإعدام 3 من مناهضي الانقلاب العسكري ، لاتهامهم بالتورط فى الأحداث التى شهدتها منطقة إمبابة، فى القضية رقم 20935 لسنة 2015، وذلك بعد ورود الرأى الشرعى، وإحالة أوراقهم الى المفتى الشهر الماضى.

وكانت نيابة الانقلاب قد أسندت للمعتقلين ، تهم التجمهر واستعراض القوة وحيازة أسلحة والانضمام لجماعة إرهابية أسست على خلاف القانون.

 

 

*بلومبرج: محمد بن سلمان يزور القاهرة خلال أيام لبحث دعم الاقتصاد المصري مع حكومة الانقلاب

ذكرت شبكة بلومبرج أن الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولى ولى العهد السعودى النائب الثانى لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، سوف يزور القاهرة خلال أيام، حيث تستعد حكومتى البلدين لمناقشة مساعدات وإستثمارات كبرى لدعم الإقتصاد المصرى، لاسيما فى ظل أزمة الدولار التى تضر بالنشاط التجارى. وأوضحت الشبكة الإخبارية الأمريكية، على موقعها الإلكترونى، أنه بحسب بيان لمجلس الوزراء فإن المسئولين المصريين سيطرحون للمملكة العربية السعودية فرص إستثمار “كبيرة” فى عدد من المجالات ومن بينها الإسكان والتعليم والطاقة.

ونقلت عن مسئول من حكومة الانقلاب أن مصر تسعى إلى الحصول على منتجات نفطية وغير نفطية ومساعدات تنمية، فضلا عن ودائع العملات الأجنبية فى البنك المركزى لتعزيز إحتياطياتها الأجنبية، التى تراجعت نحو 50% منذ ثورة يناير 2011.

وأشارت إلى أن رئيس وزراء الانقلاب شريف إسماعيل، سوف يقود المحادثات مع الأمير محمد بن سلمان.

وأدت أزمة الدولار الي تكهنات بأن السلطات سوف تضطر لخفض قيمة الجنيه

 ونقلت عن مسئول  من حكومة الانقلاب، تحدث شريطة عدم ذكر أسمه، أن مصر سوف تطلب من الكويت والإمارات مساعدات وتطرح فرص إستثمار لهم. وتقول بلومبرج أن المحادثات هى بمثابة إشارة على أن حلفاء مصر فى الخليج لايزالوا ملتزمون بدعمها. وأشارت إلى أن الدول الثلاث “السعودية والإمارات والكويت”، وفرت مليارات الدولارات للإقتصاد المصرى فى العامين الماضيين

ويتأكد من هذا الخبر أن حلفاء الانقلاب الخليجيين لا يزالون عند موقفهم من دعمه لاغتصاب الشرعية التي أعطاها الشعب لنظام الدكتور الرئيس محمد مرسي ، ودعم عصابة الانقلابيين في قتل وأسر الأحرار والحرائر من أبناء الشعب المصري، وليُكتب هذا الموقف في أسود صفحات التاريخ

 

* أمطار غزيرة تغرق شوارع السويس.. والمحافظة تعلن حالة الطوارئ

تعرضت محافظة السويس، صباح اليوم، لأمطار غزيرة مصحوبة بانخفاض واضح في درجات الحرارة، فيما أغرقت مياه الأمطار شوارع المحافظة بالكامل، ما أثر على حركة المرور.
ومن جانبها أعلنت محافظة السويس حالة الطوارئ لمراقبة التقلبات الجوية، اليوم، وما سيسفر عنه من أحداث تستوجب التدخل السريع.

 

* المونيتور : أهرامات السودان تسحب البساط من مصر

قال تقرير موقع «المونيتور» الأمريكي إن فريقا متعدد الجنسيات يعمل على تهيئة منطقة أهرامات السودان، لتكون عنصر جذب سياحي للخرطوم، وسط توقعات بإنتعاش السياحة العالمية للسودان، ومنافسة منطقة الأهرامات المصرية.

ووصف التقرير الذي نشره موقع «المونيتور» الأمريكي، أهرام البجراوية في السودان بأنها “تراث عالمي” بحسب تصنيف منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، والمعلم الأثري الأكثر شهرة في السودان. وتقترن الأهرام بمصر غالبا، إلا أن هناك الكثير من الأهرام في السودان، التي تنقسم إلي ثلاث مجموعات من الأهرامات هي: الأهرام الشمالية، والأهرام الجنوبية التي تم تشييدها للاعتقالات الملكية، والأهرام الغربية التي تم تشييدها للنبلاء والنخب.

 وتشتهر أهرام السودان بوجود قنوات تؤدي إلى حجرة الدفن، والتي يجرى تجهيزها للعرض على المواطنين والسياح، والسماح لهم بدخول حجرة الدفن. ويضم الهرم التاسع نقوشا مرسومة ومحفوظة بشكل جيد وهي مثيرة للإعجاب في أبعادها، إذ يبلغ طول المدافن 35 مترا فيما يبلغ عمقها 10 أمتار وعرضها 4 أمتار، ما يجعلها من أعمق المدافن في المقبرة. تنتشر بقايا معقل المملكة المروية القديمة (يرجع تاريخها إلى القرن الثامن قبل الميلاد إلى القرن الرابع) على سلسلة من القرى تعرف باسم البجراوية وتقع على بعد 250 كيلومترا من العاصمة السودانية، الخرطوم، باتجاه الشمال.

وأشار التقرير إلى أن دولا منها قطر تسعي، عبر الاستثمار في «المشروع الأثري القطري السوداني»، إلى تهيئة المنطقة المحيطة بأهرام السودان، من أجل تحويلها إلي مكان جاذب للسياحة العالمية. وقال التقرير أنه، بعد أن كانت أعمال البعثة القطرية لأهرام السودان، تحت إشراف «محمود سليمان البشير» و«ألكسندرا ريدل»، مقتصرة على أعمال خالية من الحفر، مثل أعمال الجيوفيزياء، وقياس التدرج المغناطيسي، والقياس المغناطيسي ومسح الأراضي، إلا أنها اليوم بصدد إجراء حفريات اختبارية لاكتشاف ميزات جديدة في منطقة الأهرام قد تفيد في جذب السياح.

وفي تصريح إلى «المونيتور»، قال «صلاح الدين أحمد»، المنسق العام للمشروع الأثري السوداني القطري إن «الخطة تهدف إلى تقديم الحضارة المروية إلى العالم بما يتضمن حقول الأهرام الجنوبية والشمالية والغربية وأيضا المروية». 

 

 

* السيسي يواصل مُحاصرة “جنينة” و يفاجئه بقرار جديد : عين نائبين له بدون علمه

أصدر عبدالفتاح السيسي، القرار الجمهوري رقم 451 لسنة 2015، بتعيين كل من المستشار هشام عبدالسلام حسن بدوي، ومنى صلاح الدين أمين توحيد، نائبين لرئيس الجهاز المركزي للمحاسبات.

تضمن القرار المنشور في عدد اليوم الأحد، من الجريدة الرسمية، أن يعامل النائبان المعاملة المقررة لنائب الوزير من حيث المرتب والمعاش.

وجاء اختيار السيسي لبدوي مفاجئًا لجميع العاملين بالجهاز المركزي للمحاسبات، وعلى رأسهم جنينة نفسه؛ حيث أكدت مصادر رقابية مطلعة أن المستشار هشام جنينة “لم يطلب إطلاقًا تعيين نواب له، ولم يرفع أي توصية بتعيين أحد، وفوجئ بصدور القرار“.

ويعتبر بدوي” أحد القضاة الذين لا تجمعهم بـ”جنينة” علاقة ودية؛ حيث كان أحد أبرز الشخصيات في تيار وزير العدل الحالي أحمد الزند، خلال معاركه مع جنينة وتيار استقلال القضاء نهاية عهد الرئيس المخلوع، حسني مبارك.

 

* رغم عجز الموازنة ورفع الدعم.. 8 سجون جديدة منذ الإطاحة بـ”مرسي

منذ الإطاحة بالدكتور محمد مرسي، أول رئيس مصري مدني منتخب، قبل قرابة عامين ونصف العام، أصدرت سلطات النظام المصري 8 قرارات بإنشاء سجون جديدة لتستوعب العدد الكبير من المعتقلين، تكلف بناؤها المليارات، رغم عجز الموازنة العامة للدولة.

ولم تنشط الحكومات المتعاقبة، خلال العامين الماضيين في شيء، مثلما نشطت في بناء السجون، وتوفير الأراضي والأموال لبناء سجون جديدة، ورغم أن عجز الموازنة بلغ 281 مليار جنيه، ولجأت الحكومة لرفع الدعم عن المواطنين، إلا أنها في الوقت نفسه وفرت المليارات لبناء السجون.

وكلفت السجون ميزانية الدولة مليارات الجنيهات، بحسب تقرير حقوقي، الذي أكد أن تكلفة بناء سجن واحد من تلك السجون، وهو سجن جمصة، بلغت 750 مليون جنيه، موضحًا أن وزارة الداخلية تكتمت على تكلفة إنشاء بقية السجون، وسط توقعات بأنها تكلفت المليارات من الجنيهات.

كان آخر تلك السجون، هو السجن المزمع بناؤه، والذي صدر به قرار جمهوري صدق عليه مجلس الوزراء، خلال اجتماعه أمس، وقرر تخصيص قطعة أرض تبلغ مساحتها 103.22 فدان، من الأراضي المملوكة للدولة ملكية خاصة، على طريق القاهرةأسيوط الغربي، محافظة الجيزة، لإقامة سجن مركزي وملحقاته.

 

ليمان جمصة شديد الحراسة

كان أول السجون التي أعلن عن إنشائها، سجن ليمان جمصة شديد الحراسة، ففي أغسطس 2013، تم البدء في بناء سجن ليمان جمصة، بمحافظة الدقهلية، ويقع السجن بجوار مدخل مدينة جمصة، وأنشئ على مساحة 42 ألف متر، وقد بلغت تكلفة إنشائه نحو 750 مليون جنيه.

 

سجن الصالحية العمومي

أعلن الدكتور سعيد عبدالعزيز، محافظ الشرقية السابق، عن تخصيص مساحة 10 أفدنة بمدينة الصالحية للبدء في إنشاء سجن عمومي جديد في 27 نوفمبر 2014، ليكون بديلًا عن سجن الزقازيق العمومي، والذي يقع وسط الحيز العمراني، مما يفقده شروط السلامة الأمنية ويعرض المساجين للخطر، بحسب تصريح المحافظ السابق.

 

ليمان المنيا

صدر قرار وزير الداخلية رقم 84 بتاريخ 16 مارس 2014، والخاص بإنشاء عدد من السجون في محافظة المنيا، وتضمن القرار إنشاء سجنين؛ الأول ليمان المنيا، ويتبع دائرة مديرية أمن المنيا؛ حيث يتم إيداع الرجال المحكوم عليهم بعقوبتي المؤبد والسجن المشدد، أما السجن الثاني فهو سجن شديد الحراسة بالمنيا، وهو عبارة عن سجن عمومي يتبع أيضًا دائرة مديرية أمن المنيا.

 

سجن الجيزة المركزي

تم افتتاح سجن جديد بمحافظة الجيزة، في 30 ديسمبر 2014، ويقع على طريق مصر- إسكندرية الصحراوي بمدينة 6 أكتوبر.

 

سجن 15 مايو

أعلنت وزارة الداخلية عن افتتاح سجن مركزي جديد تابع لقطاع أمن القاهرة بمدينة 15 مايو على طريق الأتوستراد، في 4 يونيو 2015، وكانت الحكومة المصرية قد بدأت في إنشاء سجن 15 مايو في أكتوبر قبل الماضي، على مساحة 105 آلاف متر مربع، ويتسع السجن لـ4 آلاف سجين، بمعدل 40 نزيلًا داخل كل عنبر.

 

سجن النهضة

يتم بناؤه حاليًا بمنطقة السلام في القاهرة، ويتكون من طابقين على مساحة 12 ألف متر، بعد إصدار قرار من مجلس الوزراء نهاية العام الماضي ببنائه.

 

سجن أسيوط

صدر قرار جمهوري، صدق عليه مجلس الوزراء، خلال اجتماعه أمس، وقرر تخصيص قطعة أرض تبلغ مساحتها نحو 103.22 فدان، من الأراضي المملوكة للدولة ملكية خاصة على طريق القاهرة- أسيوط الغربي، لإقامة سجن مركزي.

 

غضب النشطاء

ومنذ 30 يونيو 2013، ويقبع أكثر من 60 ألف معتقل في سجون مكتظة وضيقة، إضافة إلى أعداد السجناء الجنائيين، في 42 سجنًا، موزعة على 25 منطقة، أشهرها منطقة سجون طره التي يوجد بها سجن “العقرب” المشدد، ومنطقة سجون أبو زعبل بالقليوبية جنوب القاهرة.

وتهكم النشطاء من توافر الإمكانيات لبناء السجون، وعدم توافرها لعمل مشروعات اقتصادية.

أكد عضو حملة “البداية”، محمد عواد، أن إنشاء سجون جديدة “يأتي في سياق الانتقام وقمع معارضي النظام”، نافيًا أن يكون “همّ الدولة هو التخفيف من التكدس داخل الزنازين، بل التوسع في استقبال المسجونين على خلفية سياسية الذين يزدادون يومًا بعد يوم“.

وقال “عواد” إن الدولة البوليسية تعطي أولوية لإنشاء سجون لتكميم الأفواه والانتقام من المخالفين في الرأي، أكثر من الاهتمام بالتنمية والتعليم والصحة وعمل مشاريع لتشغيل الشباب والعاطلين“.

 

 

* ثاني عمرة لعنان خلال 5 شهور..!

غادر، أمس، الفريق سامى عنان -رئيس أركان القوات المسلحة السابق، ونائب رئيس المجلس العسكرى السابق القاهرة- متوجهًا إلى الأراضى المقدسة بالسعودية، لأداء مناسك عمرة المولد النبوى الشريف، وهي ثاني عمرة لعنان خلال الـ5 أشهر الأخيرة، برفقة زوجته، لمدة 10 أيام.
وكانت العمرة السابقة التي أداها عنان في يوليو الماضي أثارت لغطًا سياسيًّا؛ حيث التقى خلالها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن نايف وأحيط اللقاء بسرية، لبحث توتر العلاقات مع مِصْر.
وأشارت المصادر، إلى أن عنان زار السعودية بحجة أداء مناسك العمرة، وهذا ما فعله فعلًا قبل أن يلتقي ابن نايف، فيما أحيطت الزيارة بالسرية التامة والكتمان ولم يتسرب عنها أية معلومات.
فيما تداولت بعض وسائل الإعلام الإقليمية بعض التلميحات السياسية حول بدء تفكير السعودية في بديل لقائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي بعد فشله السياسي والاقتصادي والإقليمي، إلى جانب المراوغة السياسية التي ينتهجها الانقلاب في التعامل مع الدول الخليجية في الملفين اليمني والسوري، وغضب السعودية من سياسة الابتزاز التي مارسها السيسي معها، عبر عن تلك الحالة عدد من الكتاب السعوديين المقربين من دوائر الحكم، وكذا تصريحات بعض الدوائر الإماراتية حول أداء السيسي الفاشل اقتصاديًّا، وأنه بات عبئًا على دول الخليج، وكذلك استعانة السعودية بفرقتين من القوات السودانية البرية لدعم التحالف الخليجي في اليمن، وتأكيدات سعودية سابقة بضرورة خروج بشار، على عكس ما يردده النظام المِصْري بأهمية بقائه، داعما لروسيا في الملف السوري.
بجانب ذلك، تقول بعض الدوائر السياسية إن السعودية تفضل سامي عنان كبديل للسيسي لتهدئة الأوضاع السياسية في مِصْر، إثر سياسات السيسي القمعية.
وكان موقع “ميدل إيست آي” نشر مقالا للكاتب البريطاني الشهير ديفيد هيرست تحدث فيه عن تدهور العلاقات بين عبد الفتاح السيسي والسعودية، بعد اكتشاف أن الفريق سامي عنان رئيس أركان الجيش المِصْري سابقًا تواجد بالمملكة مؤخرًا لإجراء محادثات خاصة.
ونقل “هيرست” عن مصادر مقربة من المملكة أن الاستخبارات العسكرية المِصْرية طلبت من السعوديين معرفة السبب وراء تواجد “عنان” هناك، وتم الرد بأن عنان” في زيارة خاصة للمملكة بصفته الشخصية ولا يوجد مبرر للحكومة السعودية لمنعه.
وأضاف هيرست -وفقًا لمصادر سعودية- فإن “عنان” من بين 3 أسماء تجري دراستها لتحل محل السيسي، والآخران هما الفريق أحمد شفيق واللواء مراد موافي، ويعتبر شفيق وموافي مقربين للإمارات.
وكشف “هيرست” عن أنه خلال المحادثات التي جرت بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والملك سلمان، عبر الملك بشكل واضح عن رغبته في أن يظل الجيش هو الحاكم في مِصْر، فالسعودية تعتبر أن الجيش المِصْري هو الضامن الوحيد لاستقرار الدولة، واستقرار مِصْر وليس الديمقراطية هو ما يقلق الرياض.
وأضاف أن هذا الموقف تغير خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة، فلم يعد الملك يعتبر السيسي قائدًا قادرًا على حماية استقرار مِصْر، كما أن السعوديين يعتقدون أن فترة السيسي كقائد انتهت، لذلك فإن البحث يجري حاليا عن الشخصية العسكرية القادرة على تولي السلطة، فضلا عن التواصل مع جميع شرائح المعارضة السياسية المِصْرية وأغلبهم في الخارج.
وتحدث عن أن “عنان” قائد هادئ، لكنه ماكر، ويعتبر أبرز المرشحين بالنسبة للسعودية، لكنه موضع شك بالنسبة للمعارضة المِصْرية بسبب الفترة التي قضاها بالمجلس العسكري بعد إسقاط حكم حسني مبارك وحتى تسليم السلطة لـ”مرسي، وهي الفترة التي أريقت فيها دماء المتظاهرين بميدان التحرير.
ونقل “هيرست” عن عضو في المعارضة السياسية المِصْرية أنهم إذا كانوا يبحثون عن شخصية عسكرية فإن “عنان” هو الأفضل، لكن قبول شخص ما من قبل الجيش لا يعني قبوله من جانب الأغلبية، وهذه هي المشكلة التي ستواجه “عنان“.
وعلى أية حال يبقى المستقبل مفتوحًا لأية تكهنات في ظل الانهيار الاقتصادي والسياسي، ما يؤكد انفجار الوضع في مِصْر لغير صالح السيسي!!

 

* أسيوط .. إضراب عمال “بتروتريد” للغاز لليوم الخامس

نظم المئات من عمال شركة “بتروتريد” للغاز، اليوم الأحد، إضرابًا عن العمل، لليوم الخامس على التوالى للمطالبة بتحسين أجورهم.
وكان مئات العمال قد دخلوا الأربعاء الماضى، فى اعتصام وإضراب عن العمل، بشركة بتروتريد للغاز الطبيعى بأسيوط، حتى تنفيذ مطالبهم وهى: تطبيق اللائحة التأسيسة، وضم السنتين الماضيتين ماليا وإداريا لكل عامل، وتعميم العلاج الأسرى مساواة بزملائهم بالشركات التابعة للبترول، وتسوية المؤهلات العليا للعاملين الحاصلين على المؤهل في أثناء العمل، وتعديل المسميات الوظفية للعاملين أسوة بالعاملين بالشركات الأخرى.
وقد تضامن عمال 8 فروع بالجمهورية مع إضراب أسيوط، لتشمل جميع العاملين للمطالبة بتحسين أجورهم وتعميم العلاج الأسري عليهم أسوة بزملائهم.

 

* لماذا انخفضت تحويلات المصريين بالخارج رغم زيادة أعدادهم؟

في ظل الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها الحكومة، والتي انعكست على سعر الدولار الذي وصل إلى أعلى مستوى له على مدار السنوات الماضية، يأتي المصريون في الخارج كمصدر أعلى للعملة الأجنبية، وعلى رأسها الدولار، بعدما انخفضت إيرادات قناة السويس خلال المرة الشهور الماضية.

ورغم استحداث وزارة جديدة للمصريين في الخارج مع بداية تولي حكومة المهندس شريف إسماعيل المسئولية، إلا أنها لم تعلن عن أرقام رسمية  لعدد المصريين بالخارج وتحويلاتهم، رغم انخفاض قيمة التحويلات لنحو 4 مليارات جنيه، بعد سلسة الإجراءات التي أعلنتها الحكومة، بداية من رفع ضريبة السفر، وصولا إلى طريقة التحويل وخصم مصاريف إدارية.

وقال محمد ريان، رئيس اتحاد المصريين في الخارج، إن عدد المصريين في الخارج يصل إلى نحو 10 ملايين، لافتًا إلى أنه لا يوجد حتى الآن رقم رسمي من جانب الحكومة، مشيرًا إلى أنه كان 8 ملايين في 2012، وارتفع بعد عام 2013.

وأكد ريان أن المصريين في الخارج هم المصدر الأول والأكبر للعملة الأجنبية، وتمثل تحويلاتهم أربعة أضعاف قيمة إيرادات قناة السويس، حيث وصلت إلى 22.3 مليار جنيه في 2013، وانخفضت إلى نحو 18 مليار في 2014/2015؛ بسبب تغير سياسات الدولة المالية، والتي استحدثت سلسلة من الإجراءات خاصة بطريقة التحويل، أثرت بالسلب على المبالغ المحولة، وانتهى الأمر إلى انخفاض 4 ملياراتجنيه، على الرغم من  ارتفاع أعداد المصريين خلال الفترة الماضية.

وأشار ريان إلى أن أغلب تجمعات للمصريين في الخليج العربي، وتحتل السعودية المركز الأول، بعدها الكويت فالإمارات، ثم الأردن، ويمثل المصريون في أمريكا وأوروبا 30% من عدد المصريين في الخارج.

وعن عمل المصريين بالخارج، قال رئيس الاتحاد إن أغلبهم يعملون في الطب والهندسة، بالإضافة إلى التدريس، سواء الجامعي أو التعليم الأساسي.

وفي نفس السياق قال الدكتور نادر الشرقاوي، رئيس لجنة المصريين بالخارج بحزب المصريين الأحرار، إن الفترة الماضية شهدت عزوفًا للمصريين، سواء في قيمة التحويلات أو المشاركة في المناسبات الرسمية، كالانتخابات أو حضور تجمعات الجاليات المصرية بالخارج.

وتابع الشرقاوي أن تحويلات المصريين انخفضت بشكل ملحوظ خلال  الشهور الماضية، في ظل تغير موقفهم من زيارة مصر كل عدة شهور إلى البقاء بالخارج لعدة سنوات.

 

* مصر تستغيث بصندوق النقد لإقراضها 6 مليارات دولار

قالت مصادر حكومية إنه من المتوقع أن تتوجه وزيرة التعاون الدولي، سحر نصر، إلى واشنطن خلال ديسمبر/كانون الأول الجاري للتقدم بطلب لصندوق النقد الدولي للحصول على قرض بقيمة 6 مليارات دولار.
وذكرت المصادر أن الحكومة تتفاوض على أسعار فائدة بين 1.5 و2%، وأن الغرض من القرض هو دعم عجز الموازنة العامة للدولة المتوقع أن يفوق 9% من إجمالي الناتج المحلي خلال العام المالي الجاري 2015-2016، على أن يتم تقديم طرح القرض على مجلس النواب للتصديق عليه فور انعقاده نهاية الشهر الجاري.
فيما كشف مسؤول بوزارة المالية، عن أن الصندوق قد يضع شروطاً مجحفة على مصر للموافقة على القرض، بخاصة في ظل تدهور قطاعات مهمة كالسياحة والاستثمارات الأجنبية، في وقت تعاني الدولة نقصاً كبيراً في احتياطي النقد الأجنبي.
ويعاني البنك المركزي المصري منذ شهور أزمة حادة بسبب نقص النقد الأجنبي الذي تراجع لديه لحدود 16.4 مليار دولار، تلك أموال لا تكفي لتغطية الواردات لأكثر من شهرين وبضعة أيام، وفق تقرير حديث لوكالة “موديز” للتصنيف الائتماني.
وقال المسؤول في وزارة المالية: “البلد في أمس الحاجة إلى تدبير موارد دولارية، الحكومة تهدف أيضا من القرض إلى دعم الاحتياطي الأجنبي الذي فقد أكثر من 50% من قيمته منذ ثورة يناير(كانون الثاني) 2011“.
وأضاف أن موقف مصر المالي يؤثر على تصنيفها الدولي رغم انخفاض قيمة الجنيه في السوق الرسمية.
ويرى الخبير وأستاذ الاقتصاد بجامعة الأزهر، حاتم القرنشاوي، أن سياسات الاقتراض من الخارج تضر بالاقتصاد أكثر مما تنفع في ظل اعتماد مصر على اللجوء للخارج لتدبير موارد مالية.
وكان أول من بدأ مفاوضات مع صندوق النقد الدولي بشأن قرض هو رئيس الحكومة الأسبق كمال الجنزوري وذلك فور توليه رئاسة الحكومة الثانية من عمر ثورة يناير 2011، والتي بدأت في نوفمبر/تشرين الثاني من العام ذاته.
غير أن الاشتراطات التي فرضها صندوق النقد على الجنزوري ومن بعده حكومة هشام قنديل، حالت دون حصول مصر على القرض، حيث تم تصنيفها على أنها “اشتراطات صعبة“.
وقال القرنشاوي، إن الديون المتراكمة على مصر بسبب القروض وارتفاع الفوائد، ستؤدي إلى تدخل مؤسسات المال الدولية المقرضة لمصر في شؤون البلاد، فضلاً عن القيود التي ستفرض على الاقتصاد.
ويعتبر الخبير المصرفي هاني أبو الفتوح، أن توقف الدعم الخليجي وراء لجوء مصر للاقتراض من صندوق النقد الدولي، مشيراً إلى أن المفاوضات بين مصر وصندوق النقد رفضتها حكومات سابقة بسبب اشتراطات الصندوق، التي من بينها ترشيد الإنفاق الحكومي وتخفيض سعر العملة ورفع الدعم.
وأشار إلى أن النظام الحالي فيما يبدو أنه وافق على تلك الشروط، متوقعاً أن تسهم الموافقة على القرض في زيادة الأعباء على الفقراء وعلى الأجيال القادمة.

 

*البورصة تخسر 4.9 مليار جنيه.. ومؤشرها يهبط أكثر من 2.5% بمستهل التعاملات

تراجعت مؤشرات البورصة المصرية فى بداية تعاملات اليوم ” الأحد ” مستهل تعاملات الأسبوع مدفوعة بعمليات بيع من المؤسسات وصناديق الاستثمار المحلية، متأثرة بالهبوط الحاد لأسعار النفط عالميا لدى إغلاق تعاملات الأسبوع المنقضي التي اتجهت نحو أدنى مستوياتها في 11 عاما، حيث تراجعت العقود الآجلة لخام برنت عن 38 دولارا للبرميل، لتصل إلى مستوى93ر37 دولار للبرميل.

وخسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة نحو 9ر4 مليار جنيه ليصل إلى 7ر416 مليار جنيه مقابل 6ر421 مليار جنيه لدى الإقفال السابق.

وهبط مؤشر البورصة الرئيسي”ايجي اكس 30″ بنحو 55ر2 في المائة ليصل إلى 51ر6468 نقطة ، فيما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة ” ايجي اكس 70″ بنسبة 09ر1 في المائة إلى 46ر357 نقطة ، في حين تراجع مؤشر “ايجي اكس 100″ الأوسع نطاقا بنسبة 06ر1 في المائة عند مستوى 51ر754 نقطة.

 

* “الزند” ينضح بأقبح ما فيه!

سيقف التاريخ طويلاً أمام سلطة الإنقلاب التي أتت بخبثها لتطفو به على السطح، في تحدِ سافر لإرادة وكرامة الشعب المصري، وكان من أبرز ما صدرته إلى المشهد المستشار أحمد الزند (رئيس نادي القضاة السابق) صاحب أشهر المأثورات العنصرية في تاريخ مصر، والذي منحته سلطة الإنقلاب أعلى درجة وظيفية في سلك القضاء حيث قلدته شرف وزارة العدل، مكافأة لجهودة في تبني حملة الحشد والتحريض ضد الرئيس محمد مرسي أول رئيس مدني منتخب للإنقلاب عليه

المتتبع لتاريخ أحمد الزند يعلم أنه أيقونة “فساد مزمن” قامت بدفنها سلطة الإنقلاب، رغم إثراء أدراج مكتب النائب العام الأسبق عبد المجيد محمود، وكذلك الراحل هشام بركات، حيث تخمت الأدراج العاجية بالعديد من البلاغات والملفات التي تؤكد أن أحمد الزند قام بالإستيلاء على أراض زراعية، ولم تتحرك الأجهزة المعنية أو المجلس الأعلى للقضاء بتحريك الدعاوى أو التحقيق فيها، لغسل القضاء الشامخ يده من شبهة فساد لحق بأحد رجالاته، وفي هذا التقرير تستعرض “كلمتي” بعض الواقع التي حفل بها ملف أقوالة المأثورة، التي باتت تشكل نقطة فاصلة بين الكبرياء والغطرسة، وبين إقحام نفسه في سن قوانين ما أنزل الله بها من سلطان

الزند يستغيث: أدركنا.. “أوباما” 

 كان من أبرز أقوال أحمد الزند إستغاثته ومناشدته للرئيس الأمريكي بضرورة التدخل في الشأن المصري، على وجه السرعة، حيث قام الزند بالحشد وإعداد مؤتمر يوم 22 ابريل 2013 قال فيه: “أقول للرئيس أوباما إن كنت تدري ما يحدث في مصر فتلك مصيبة، وإن كنت لا تدري فتلك مصيبة اعظمُ“! 

وطالب د. محمد محسوب وزير الدولة للشؤون النيابية والبرلمانية السابق، أن ما قاله أحمد الزند في مؤتمره الصحفي هو غياب للكرامة والوطنية ويستحق المحاسبة.

واضاف “محسوب” في تغريدات على حسابه الشخصي عبر موقع “تويتر“: 

 “كلام قاض يستحق المحاسبة: أقول للرئيس أوباما.. وأمريكا التي رعت وترعى يجب أن تتدخل لرفع العبء عن كاهل الشعب المصري”، مضيفًا: “أي غياب للكرامة والوطنية!!”.

وتابع “محسوب” متسائلاً

ما هي المصالح التي تدفع قاضيا في بلد حر لطلب التدخل الأجنبي والإقرار بأن أمريكا رعت وترعى!! ما هي الرعاية وكيف حدثت ومن تمت رعايته؟“. 

نحن أسياد.. وغيرنا عبيد”  

إعتاد أحمد الزند، وزير العدل على مخاطبة الشعب المصري من أعلى أبراج العظمة، وكأنه تربع على أريكته العاجية، داخل “عزبته” ولم يرى غير مجموعة من الرعاع قام باستأجارهم للعمل بنظام اليومية، وكان من أبرز أقواله، في أحد المداخلات التليفزيونية مع الإعلامي توفيق عكاشة أن القضاة سيواجهون الحرق بالحرق والضرب بالضرب، واضاف قائلاً: ” نحن أسياد وغيرنا عبيد، واللي هيحرق صورة قاضي هيتحرق قلبه وذاكرته وخياله من ارض مصر“. 

وقد أثارت هذه المقوله حفيظة الشعب المصري الذي اشتم في مقولة “الزند” رائحة التهديد والوعيد، والتخلي عن سلطة القانون ليسود مبدأ الأخذ بالثأر “الضرب بالضرب، والحرق بالحرق“.  

 

غضنفر” تحول لـ”قط سيامي” 

أمام تصريحه السابق لم نسمع زئيرًا للزند “الغضنفر” الذي تحول إلى “قط سياميأمام ضرب المستشار م. ح. م. وكيل نيابة دمياط، والذي اعتدى عليه أمين شرطة يدعى أ. ح. أحد المسؤولين عن تأمين مسنشفى الطوارئ الجامعي بمنطقة جيهان بالمنصورة حيث لقنه “علقة ساخنة” يوم الجمعة 4 سبتمبر الماضي، وذلك عقب توجه وكيل النيابة مصطحب والدته معه لإجراء الفحوص الطبية

 

ترانيم في حب “عكاشة” 

وضمن مقطوعة من العزف المنفصل وصف أحمد الزند توفيق عكاشة بقوله: “أنت مناضل وطني عظيم، ملئت مصر حماس وحب ووطنية انت الداعم الاول للوطني الاصيل الذي يبذل ويعطي ولا يأخذ ولا ينتظر أخذاً“.  

الفوصبوك والطنيطر” 

وضمن مداخلة تليفزيونية اخرى مع “توفيق عكاشة” قال “الزند” مترنمًا: “دكتور توفيق.. الفوصبوك والطنيطر.. هذه المواقع التي ملئت حياة المصريين بالأكاذيب، والقباحة وقلة الأدب، لا تنال منك، انت بين النخبة، وبين المثقفين، وبين أفراد الشعب صرت علامة على الوطنية والشهامة والرجولة، انت يعمل لك الف حساب، لأنك مخلص أنت في قلوبنا وانت في أفئدتنا“. 

استصدار قانون ” سوق النخاسة”  

أصدر الزند القرار 9200 لسنة 2015 وذلك بتعديل بعض أحكام قانون التوثيق الخاص بزواج أجنبي من مصرية. وجاء القرار، بأنه يكلف طالب الزواج الأجنبى من طالبة الزواج المصرية بتقديم شهادات استثمار ذات عائد دورى بالبنك الأهلى المصرى بمبلغ 50 ألف جنيه باسم طالبة الزواج المصرية، واستيفاء المستندات المطلوبة لدى مكتب التوثيق، وذلك إذا ما جاوز السن بينهما 25 سنة عند توثيق العقد.

وأثار القرار ردود أفعال غاضبة فى الشارع المصرى مستنكرة القانون باعتباره يعيد مصر إلى عهد “سوق النخاسة“. 

نشطاء: «قرار الزند» «تقنين للدعارة.. وتسعيرة لبيع بنات مصر»

 

 

 

* بعد نفي ناجي شحاتة لحواره .. «الوطن» ترد: رفضنا نشر هجومه على «النقض» الذي يشعل فتنة قضائية

ردا على نفي المستشار محمد ناجي شحاتة، رئيس الدائرة الخامسة بمحكمة جنايات جنوب الجيزة، لحوار أجرته “الوطن” معه، ونشرته في العدد المطبوع، فإن الجريدة تشدد على أنها تحرت أقصى درجات الدقة والموضوعية، فى نقل ما ورد على لسان المستشار فى حواره كاملا.

وكانت الوطن” منعت بعض الجمل التي ذكرها المستشار ناجي شحاتة عن محكمة النقض، والتي من شأنها إشعال الفتنة بين المؤسسات القضائية، ورأت أنه من المصلحة العامة عدم نشر هذه العبارات، والجريدة لن تتردد في نشر كل حرف وكلمة قيلت وسجلت في الحوار ذلك إن لم يتراجع المستشار عن نفيه وإصراره على أن بعض الجمل التي جاءت بالحوار غير صحيحة.

وأثار الحوار الذي نشر أمس السبت، ضجة كبيرة على صفحات التواصل الاجتماعي بسبب تصريحاته ضد محكمة النقض وعدد من الإعلاميين، وثورة 25 يناير وبعض القوى السياسية التي شاركت فيها.

وتراجع شحاتة، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي نشأت الديهي، في برنامج “جملة فعلية”، على قناة دريم، ومحمد شردي على “المحور” وتنصل من الحوار الذي تمتلك “الوطن” تسجيلًا صوتيًا له مدته تقارب ساعتين.

وأكدت “الوطن” -حسبما نشرت- أن الحوار جرى نقله بعناية كما ذكره بألفاظه ومضمونه “حرفي”، ومدققا من الحوار المُسجل على مدى يناهز الساعتين، بعلمه وموافقته الكاملة قبل النشر.

وكان شحاتة تراجع قائلًا: “استحالة قاضي يبدي رأيه في محكمة النقض، ولا يتصور أحد أن أسيء لسمعة الإعلاميين لأنها جزء من منظومة الإعلام التي نجلها“.

وأكدت الوطن -حسبما نشرت- أنها تحتفظ بنسخة مسجلة من الحوار كاملًا لكل حرف وكلمة نشرتها، وستذيعه بعد قليل ردا على مزاعم وتراجع رئيس الدائرة الخامسة بمحكمة جنايات جنوب الجيزة.

 

 

* إعدامات إمبابة وثوار بني سويف.. أبرز هزليات قضاء العسكر اليوم

تصدر محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار الانقلابى محمد ناجى شحاته حكمها فى القضية رقم 20935 لسنة 2015 جنايات إمبابة بحق 3 من أنصار الشرعية تم إحالة أوراقهم غيابيا للمفتى فى الجلسة الماضية لأخذ الرأي في إعدامهم.
والصادر بحقهم قرار الإحالة للمفتى هم
1-
محمد عبد الفتاح محمد محمد الفرماوي
2-
أحمد عبد الفتاح محمد محمد الفرماوي
3-
محمد عبد الجليل محمد خطاب
ولفقت نيابة الانقلاب لثلاثه من أنصار الشرعية عدة تهم منها التجمهر واستعراض القوة وحيازة أسلحة.

كما تواصل محكمة جنايات جنوب القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة برئاسة المستشار شبيب الضمراني، وعضوية المستشارين أحمد هارون، وشيرين فوز الدين، وسكرتارية أحمد صبحى عباس جلسات محاكمة 20 من أنصار الشرعية بقضية أحداث عرب غنيم بحلوان، تزامنًا مع احتفالات الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير، ومن المقرر فى جلسة اليوم فض الأحراز.

أيضا تواصل محكمة جنايات الجيزة المنعقدة في أكاديمية الشرطة برئاسة المستشار الانقلابى محمد ناجي شحاتة، جلسات محضر رقم 635 لسنة 2015 اداري العجوزة قضية رقم 12033 لسنة 2015 جنايات العجوزة مقيدة برقم 2556 لسنة 2015 كلى شمال الجيزة
والمعروفه اعلاميا بـ”أحداث شارع السودان”، التى وقعت فى الذكرى الرابعة لثورة يناير
ولفقت نيابة الانقلاب لـ21 من أنصار الشرعية عدة تهم منها حيازة أسلحة، وذخائر، وتعطيل حركة المرور، واستعمال القوة والعنف ضد موظفين عموميين، والاشتراك في تجمهر غرضه ارتكاب جرائم القتل والتخريب.
وتضم القضية الهزلية كلا من
1-
محمد السيد عبد السلام 16 سنة – مخلى سبيله
2-
أحمد صابر محمد 27 سنة – عامل – مخلى سبيله
3-
معتز أحمد محمد 16 سنة – مخلى سبيله
4-
أحمد محمد عبد الفضيل 25 سنة – محبوس
5-
ياسر فتيان محمد 19 سنة – مخلى سبيله
6-
حمدى حسين حامد 26 سنة – مدرس
7-
حذيفة مصطفى توفيق 19 سنة – مخلى سبيله
8-
خالد أسامة محمد 18 سنة – طالب – مخلى سبيله
9-
إسلام نصر محمد 21 سنة – محبوس
10-
جهاد عبد الله عبد الصادق 21 سنة – مخلى سبيله
11-
محمد سيد أحمد 20 سنة – مخلى سبيله
12-
محمود محمد محمود 28 سنة – مساعد مخرج – محبوس
13-
إيهاب فاروق عبد الرحيم 44 سنة – تاجر – محبوس
14-
سيد فرحات عبد المنعم 43 سنة – فني صيانة – مخلى سبيله
15-
حازم صلاح سعد 25 سنة – يعمل بصيانة الدش – محبوس
16-
أحمد عبد الباسط قوشتى 19 سنة – هارب
17-
محمد فتحى حسن 48 سنة – صاحب محل ملابس -محبوس
18-
حسام عبد الرازق عبد السلام 34 سنة – فني الكترونيات – محبوس
19-
ماجد زكريا أمين 34 سنة – هارب
20-
وائل عبد الظاهر محمود 37 سنة – فنى كهرباء
21-
عبد الناصر فتحى محمد 24 سنة – بائع متجول

كما تواصل أيضا محكمة جنايات المنيا، جلسات القضية رقم 7075 لسنة 2015 جنايات سمالوط مقيدة برقم 435 لسنة 2015 كلي بحق 148 من أنصار الشرعية والمعروفة إعلاميا بأحداث مركز سمالوط والتى تعود لتاريخ 14 أغسطس 2013، ولفقت نيابة الانقلاب عدة تهم ل148 من أنصار الشرعية منها التجمهر والتحريض على العنف وحرق محكمة سمالوط ومبني النيابة الادارية ومجلس المدينة وحرق منشآت قضائية وعامة، وقطع الطرق والانتماء إلى جماعة محظور نشاطها على خلاف أحكام القانون.

وتواصل محكمة جنايات جنوب القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، برئاسة المستشار شبيب الضمراني، وعضوية المستشارين أحمد هارون، وشيرين فوز الدين، وسكرتارية أحمد صبحي عباس جلسات قضية رقم 16352 لسنة 2013 جنايات حلوان بحق 16 من أنصار الشرعية من بينهم 5 محبوسين، في أحداث ميدان الشهداء ، ومن المقرر فى جلسة اليوم الاستماع للشهود.
ولفقت نيابة الانقلاب لـ16 من أنصار الشرعيه بينهم رمضان عمر، والمحمدي عبدالمقصود، العضوين بمجلس الشعب عدة اتهامات من بينها التجمهر، والاعتداء على المواطنين، إلحاق الأذى، وقتل وإصابة بعض المواطنين، واستعراض القوة والتلويح بالعنف، وحيازة أسلحة غير مرخصة، ومقاومة السلطات، وتكدير السلم العام، وحيازة الأسلحة النارية.

وتعود وقائع القضية إلى 26 يوليو من عام 2013، حيث تظاهر عدد من المواطنين في ميدان الشهداء بحلوان ، واعتدت عليهم قوات أمن الانقلاب ما أسفر عن استشهاد عدد من المواطنين، وإصابة عدد آخر.

أيضا تواصل محكمة غرب القاهرة العسكرية “الهايكستب”، محاكمة 258 من رافضى انقلاب العسكر بمحافظة بني سويف في القضية محضر رقم 4570 لسنة 2013 إداري بندر بني سويف قضية رقم 96 لسنة 2015 جنايات غرب القاهرة العسكرية.
وذكر دفاع الواردة أسماؤهم بالقضية أن محكمة غرب القاهرة تباشر القضية بحضور 78 من رافضى انقلاب العسكر وغياب 178 ممن تم إخلاء سبيلهم مسبقا على ذمة القضية.
ويواجه الـ 258 المحالين للمحاكمة العسكرية وعلى رأسهم 6 من أعضاء مجلسي الشعب والشورى المنحلين، بينهم نهاد القاسم أمين حزب الحرية والعدالة في بني سويف وليس بينهم الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان والأستاذ متفرغ بكلية طب بيطري بني سويف والمحكوم عليه بالإعدام في قضيتي التخابر” و”وادي النطرون” تهمًا ملفقه بقتل عدد من أفراد وأمناء الشرطة بقسم شرطة بني سويف وناصر، وتخريب المنشآت الحكومية عقب فض اعتصامي رابعة العدوية، والنهضة، منتصف مارس الماضي

 

الانقلاب من فشل إلى فشل ولبسنا في السد. . السبت 12 ديسمبر. . الإعدامات إنجازات سيساوية تفوق مشروعات الفنكوش

حبل اعدامالانقلاب من فشل إلى فشل ولبسنا في السد. . السبت 12 ديسمبر. . الإعدامات إنجازات سيساوية تفوق مشروعات الفنكوش

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*حريق في “حجز الإسماعيلية” يثير رعب الأهالي

ثارت أزمة كبيرة داخل قسم شرطة الإسماعيلية مساء اليوم، بعد اعتداء قوات أمن الانقلاب على المساجين داخل الحجز، بدعوى وجود احتجاجات من المساجين على سحب الهواتف المحمولة منهم، ولم تتضح حتى الآن الأسباب الحقيقية للأزمة، وشب حريق داخل القسم نتج عنه إصابة عدد من المحتجزين بحروق واختناقات، وقامت قوات أمن الانقلاب بإغلاق الطرق المؤدية إلى القسم، وسط انتشار مكثف لها حول القسم، بعد تجمهر أهالي المحتجزين أمام مبنى قسم ثان الإسماعيلية، للاطمئنان على ذويهم.

الأهالي أشاروا إلى أن ضباط الشرطة قاموا بالاعتداء على أبنائهم داخل الحجز، في مقابل رواية مديرية أمن الانقلاب التي أشارت إلى أن مجموعة من المحتجزين داخل حجز القسم الداخلي لقسم شرطة ثان الإسماعيلية قاموا بإشعال النيران في متعلقاتهم الشخصية والبطاطين داخل الحجز، بعد اعتراضهم على حملة مكبرة من القسم، لتفتيش الحجز، والعثور على عدد كبير من الهواتف المحمولة، والأسلحة البيضاء والمخدرات.

 

 

*فشلت مفاوضات السد .. فانتقم الانقلاب من “ميكروفون الجزيرة

مصر تواجه خطر العطش بعد فشل مفاوضات السد .. وخبراء : السيسي السبب

من فشل إلى فشل” باختصار شديد هذا هو شعار المرحلة في المفاوضات التي تجريها حكومة الانقلاب العسكري مع الجانب الإثيوبي بشأن سد النهضة الجاري إنشاؤه حاليًّا ويشكل خطورة شديدة على حصة مصر المائية.

وكانت الجولة العاشرة من مفاوضات “سد النهضة” بين وزراء الخارجية والري لدول السودان ومصر وإثيوبيا  في العاصمة السودانية الخرطوم قد فشلت في الوصول لاتفاق بشأن نقاط الخلاف المتصلة بسد النهضة الإثيوبي.

وعلّق الوزراء اجتماعاتهم السداسية لأسبوعين، على أن تستأنف يومي السابع والعشرين والثامن والعشرين من الشهر الحالي بالخرطوم.

وغادر الانقلاب المصري مقر المفاوضات غاضباً” بعد أن فشلت مساعيه في إحداث اختراق في ملف سد الألفية الإثيوبي على منابع نهر النيل، ورفض الإدلاء بأية تصريحات بحجة ارتباطه “بموعد طيران“.

واحتضنت الخرطوم يومي الجمعة والسبت، اجتماعات وزراء خارجية: السودان إبراهيم غندور، ومصر سامح شكري، وإثيوبيا تدروس ادهانو، بجانب وزراء الري بالدول الثلاث للوصول لاتفاق بشأن اتفاق إعلان المبادئ وإيجاد حل لانسحاب الشركة الهولندية.

الانتقام من ميكروفون الجزيرة

وبعد فشل المفاوضات انتقم سامح شكري، وزير خارجية الانقلاب العسكري من “ميكروفون” قناة الجزيرة، حيث قام بإلقاء مايك قناة الجزيرة؛ الذي تم وضعه أمامه عند إلقاء البيان الختامي لاجتماعات سد النهضة بالعاصمة السودان الخرطوم.

وخاطب شكري أعضاء الوفد ود. حسام مغازي الذي كان واقفًا قبل أن يجلس على المقعد المخصص له قائلاً: “شيلوا الميكروفون ده من قدامي” ثم قام بإلقائه أسفل طاولة الاجتماعات.

وبحسب مصادر مطلعة فإن الجولة العاشرة انتهت كسابقيها دون أي اتفاق أو تقدم ملموس في هذا الملف الشائك.

خبراء: لبسنا في السد

في المقابل أكد خبراء أن مصر أصبحت في موقف غاية في الصعوبة، وقد لا يكون أمامها سوى القبول بالسد بكل كوارثه وعيوبه.

وقال الدكتور نادر نور الدين، أستاذ الموارد المائية بجامعة القاهرة: إن إثيوبيا نجحت في مفاوضات السد، بإهدارها الوقت على الجانب المصري، مشيرًا إلى أن موقف مصر خطر إذا استمر على ذلك.

وأضاف “نور الدين”، في تصريحات صحفية أن الغرض من بناء سد النهضة بيع المياه لمصر، وليس توليد الكهرباء كما يدعي الجانب الٱثيوبي، لافتًا إلى أنه بعد انتهاء الاجتماع بين وزراء الـ ٦ للدول الثالث، خرجوا من الباب الخلفي لعدم الإدلاء بأي تصريحات.

وأشار إلى أن الجانب المصري هو من أخطأ في بداية المفاوضات بعدم ضمان الحقوق المصرية والحفاظ عليها خلال الجلسات الـ١٠ الماضية.

وتابع:” الجانب الإثيوبي يقول لنا أنتم الذين لم تحددوا ملامح المفاوضات وتطالبون بأشياء لا يمكن العمل بها كإيقاف بناء السد“.

من ناحيته، قال الدكتور مغاوري شحاتة، مستشار وزير الري ورئيس جامعة المنوفية الأسبق، إن الجانب الإثيوبي نجح فيتلبيسنا في الحيط”، مشيرًا إلى أن إثيوبيا تمكنت من التحكم بأوراق المفاوضات.

وأضاف “مغاوري” أن الحل الوحيد هو قيام مصر بالانسحاب من اتفاق إعلان المبادئ مع إثيوبيا وسرعة التوجه إلى مجلس الأمن لضمان حقوق الشعب المصري.

وهاجم الدكتور نصر علام، وزير الري الأسبق، الدكتور حسام مغازي، وزير الري الحالي، بعدم اتخاذه التدابير اللازمة لضمان حقوق المصريين في مفاوضات السد.

علام: الحكومة لم تتخذ أي إجراء حاسم

من جانبه علق الدكتور نصر علام، وزير الري الأسبق، على سياسية ـ حكومة الانقلاب ـ  في التعامل مع قضية سد النهضة الإثيوبي، والتي نتج عنها فشل المفاوضات التي أجرتها مصر مع الجانب الإثيوبي في الخرطوم اليوم السبت.

وأضاف “علام”، في تصريحات صحفية، أن وزارة الري لم تتخذ خطوات حاسمة لحماية أمن مصر من المياه، مشيرًا إلى أن إثيوبيا تريد بيع المياه لمصر وليس إنتاج الكهرباء.

وتابع: “تكلمت كثيرًا حول موقف مصر السيئ في المفاوضات ولا أريد الحديث مرة أخرى حول ذلك الأمر“.

اتفاق المبادئ” جريمة السيسي الكبرى

وبحسب الدكتور أحمد المفتي، العضو المستقيل من اللجنة الدولية لسد النهضة الإثيوبي، خبير القانون الدولي، فإن اتفاق المبادئ الذي وقعه عبدالفتاح السيسي مع رؤساء والسودان وإثيوبيا، أدى لتقنين أوضاع سد النهضة، وحوله من سد غير مشروع دولياً إلى مشروع قانونيًّا.

وأضاف المفتى، المستشار القانوني السابق لوزير الري، أن الاتفاق أسهم في تقوية الموقف الإثيوبي في المفاوضات الثلاثية، ولا يعطى مصر والسودان نقطة مياه واحدة، وأضعف الاتفاقيات التاريخية.

وأوضح أنه تمت إعادة صياغة اتفاق المبادئ بما يحقق المصالح الإثيوبية فقط، وحذف الأمن المائي؛ ما يعني ضعفًا قانونيًا للمفاوض المصري والسوداني.

 

 

*قبل إشهار الإفلاس.. السيسي يستنجد بأمراء الخليج

قال مسؤول في حكومة الانقلاب العسكري: إن السلطات تعتزم إجراء محادثات مع المملكة العربية السعودية والكويت والإمارات العربية المتحدة لتأمين المزيد من المساعدات والاستثمارات؛ حيث يسعى البلد لتخفيف أزمة الدولار التي تهدد بعرقلة الاقتصاد الناشئ.

وبحسب تصريحات المسؤول المصري لـ”بلومبيرغ بيزنس” فإن المحادثات ستركز على “مجالات التعاون” بما في ذلك الاستثمارات والمساعدات الإنمائية وودائع العملات الأجنبية في البنك المركزي، وكذلك توريد المنتجات النفطية وغير النفطية.

ولم يحدد المسؤول، الذي طلب عدم ذكر اسمه، موعد المحادثات أو المبلغ المطلوب تأمينه.

وكانت الدول الخليجية الثلاث دعمت مصر بعشرات المليارات بعد الانقلاب العسكري على الدكتور محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب في مصر.

وقال الخبير الاقتصادي الإقليمي البارز في بنك ستاندرد تشارترد، فيليب دوبا بانتاناسي، إن دول الخليج لن تسمح بانزلاق مصر إلى أزمة في ميزان المدفوعات.

وتابع: “مع ذلك، تواجه مصر معركة شاقة خصوصًا بعد تفجير طائرة الركاب الروسية فوق سيناء لكون السياحة هي حتى الآن أكبر مصدر للعملة الأجنبية“.

 

 

*إضراب عمال “القناة” يدخل يومه الخامس للمطالبة بتحسين أوضاعهم

دخل إضراب عمال الشركات التابعة لهيئة قناة السويس بمحافظات القناة الثلاث عن العمل، واعتصامهم بمقار الشركات والورش، يومه الخامس على التوالي، للمطالبة بضمهم لهيئة قناة السويس ومساواتهم ماليًّا وإداريًّا واجتماعيًّا بالعاملين بالهيئة.

وشمل الإضراب عمال ورش شركة الموانئ بمنطقة جبل مريم، وشركات التمساح، والبورسعيدية، والإنشاء البحرية، وترسانة السويس.

وردد العمال هتافات: “هما قاعدين في التكييف واحنا مش لاقين رغيف”، “أكلوا حمام وأكلوا فراخ، واحنا الفول دوخنا وداخ، يا غضبان بلاش تهديد احنا العند معاكوا بيزيد”، “ادونا جنيه ادونا مية مش هاتنسونا القضية، “القضية القضية الشركات كلها منسية“.

وأكد العمال رفضهم تهديدات مسؤولي الهيئة بفض الاعتصام والإضراب، مشيرين إلى استمرار الإضراب واتخاذ خطوات تصعيدية بدءًا من الغد في حالة عدم الاستجابة لمطالبهم.

 

 

*يناير المقبل.. قيود أمريكية على السلع الواردة من مصر

كشف علي الليثي، رئيس جهاز التمثيل التجاري، أن الولايات المتحدة الأمريكية وضعت قيودًا على واردات السلع القادمة من مصر ابتداءً من يناير المقبل.

وأضاف أن الإجراءات التي فرضتها هيئة الغذاء والدواء الأمريكية على الواردات الأجنبية في نوفمبر الماضي والبرنامج الذي أنشأته لاعتماد الجهات المسئولة عن منح ومراجعة وتدقيق إجراءات السلامة للمواد الغذائية الأجنبية الواردة إلى الولايات المتحدة، والذي سيبدأ تنفيذه اعتبارًا من 26 يناير المقبل، سيؤثر على المنتجين الأجانب والمستوردين للسلع الغذائية للسوق الأمريكي، ستؤثر على الواردات من مصر.

وقال الليثي، في بيان له اليوم، إنه ولأول مرة سيكون المستورد مسئولاً عن التحقق من أن المواد الغذائية المستوردة تتوافق مع معايير السلامة الأمريكية، ومع الالتزام بالإجراءات الغذائية التي تخضع لمعايير السلامة المطبقة، مشيرا إلى أن الإجراءات والضوابط الجديدة تشمل مياه الري والتعديلات البيولوجية على التربة وسلامة البراعم وصحة وتدريب العمالة الزراعية وكفاءة ماكينات ومباني الزراعة وتقييم أداء الموردين ومخاطر الغذاء، بالإضافة إلى الضوابط الخاصة بالشهادات الصادرة من أطراف مستقلة من حيث المتطلبات اللازم توافرها في الكيانات التي ستتولى إصدار واعتماد الشهادات.

وأضاف الليثي أن برنامج التحقق من إجراءات المورد الأجنبي يتطلب قيام مستوردي المواد الغذائية، سواء للاستهلاك الآدمي أو الحيواني بالتحقق، أن المواد الغذائية التي يتم استيرادها يتطابق إنتاجها مع نتائج تحاليل المخاطر والضوابط الوقائية المرتبطة بالمخاطر، بالإضافة إلى التوافق مع معايير وشروط السلامة للمنتجات الغذائية الواردة بالقانون الفيدرالي للأغذية والأدوية ومستحضرات التجميل، ومن كونها غير مغشوشة، فضلاً عن التأكد من أنها ليست ضمن العلامات التجارية السيئة misbranded خاصة المسببة لحساسية الطعام.

 

 

*نقل الانقلاب” تلغي 17 من “قطارات الغلابة

أعلنت وزارة النقل في حكومة الانقلاب وقف 17 قطارًا عن العمل، بزعم عدم وجود جدوى اقتصادية لهم وتحقيقها خسائر مادية.

وقال أحمد إبراهيم، المتحدث الرسمي باسم وزارة النقل في حكومة الانقلاب، في تصريحات صحفية، اليوم السبت، إن الخطوط الموقوفة هي: “قطارا رقم 841/ 816 بين بنها ميت غمر والعكس، وقطارا 4211 / 4212 بين مطوبس القضابي والقضابي البصيلي، وقطارات أرقام 1038 / 1039 / 1040 / 1041 بين أسوان السد العالي والعكس، وقطارا رقم 4415 / 4416 بين فاقوس السماعنة والعكس، وقطار رقم 787 بين رشيد والبصيلي، وقطارا 730 / 715 بين الواسطى بني سويف والعكس، وقطارات أرقام 1028 / 1029 / 1030 /1031 بين أبو الريش السد العالي والعكس“.

وأعتبر المتحدث باسم “نقل الانقلاب” أن وقف تشغيل الخطوط ذات المشغولية الضعيفة قرار في “غاية في الأهمية”؛ حيث لا عائد اقتصادي أو خدمي منها وتكلف الدولة ملايين الجنيهات، معتبرًا ما حدث مرحلة أولى.

 

 

*فشل جولة المفاوضات العاشرة بالخرطوم والاتفاق على جولة جديدة

أكدت أسماء الحسيني، نائب رئيس تحرير الأهرام و المتخصصة في الشئون الإفريقية،  أن جولة المفاوضات العاشرة التى انتهت منتصف اليوم السبت بالعاصمة السودانية الخرطوم بشأن أزمة سد النهضة فشلت في الوصول إلى حلول ترضي الأطراف الثلاثة.

ونقلت في مداخلة هاتفية منتصف نهار اليوم السبت على برنامج “غرفة الأخبار” بفضائية ”  cbc إكسترا” عن وزير الري بحكومة الانقلاب أن المفاوضات كانت صعبة وشاقة بين وزراء الري في الدولة الثلاثة والتى مضى عليها أشهر طويلة ولكنها لا تزال ترواح مكانها دون تقدم يذكر.

كما نقلت الحسيني عن وزير الري رجاءه أن تخرق جولة المفاوضات القادمة التى تم الاتفاق عليها اليوم  هذا الوضع الجامد وأن تضع حدا للشواغل المصرية والتي لم تجد إجابات شافية حتى اليوم. وفي نفس الوقت تصل إلى حلول سلمية ترضي جميع الأطراف كما ترجو شعوب المنطقة.

وأكدت الحسيني أنه رغم الصعوبات التى تواجه مصر في المفاوضات إلا أن هناك إصرارا من جانب السيسي على المضي في طريق المفاوضات بدأها بزيارته إلى أديس أبابا وأكد رغبة مصر في جوار مسالم وتصميم على هذا الطريق. وبررت ذلك بأن المنطقة لا تحتاج إلى مزيد من الحروب والنزاعات.

وحول الموقف السوداني من المفاوضات، أشارت نائب رئيس تحرير الأهرام أن هناك تباينا بين موقف الخرطوم والقاهرة، وأن الحكومة السودانية ترى أن السد أصبح أمرا واقعا واتخذت موقفا مغايرا للقاهرة منذ البداية. وترى أن السد يمكن  أن يكون مفيدا لها.

يشار إلى أن الجولة العاشرة من المفاوضات والتي انتهت منتصف اليوم بالعاصمة السودانية الخرطوم قد فشلت في الوصول إلى حل وتم الاتفاق على جولة جديدة “الحادية عشرة” يومي 27 و28 من شهر ديسمبر الجاري.

وكان الدكتور ضياء الدين القوصي، مستشار وزير الري الأسبق، قد أكد أن “الوضع لا يدعو للتفاؤل فيما يخص مفاوضات مصر مع إثيوبيا فيما يخص سد النهضة الأثيوبي”.

وأضاف «القوصي» خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «غرفة الأخبار» الذي يعرض على شاشة «سي بي سي إكسترا»، اليوم السبت، أنه لا يظن أن المفاوضات ستنتهي إلى نتيجة؛ لأن تقرير المكتب الاستشاري سيدين الجانب الإثيوبي.

وتابع: “إثيوبيا تريد المماطلة لأنها تعلم أن التقرير، سيؤكد أن بناء السد سيضر بالأمن المائي لمصر.. هي تريد أن تضعنا أمام الأمر الواقع”.

واستطرد: “مصر دولة كبيرة ولن تتنازل عن متر مكتب واحد من المياه، وإذا اعتقد إثيوبيا ذلك فهم واهمون”، مؤكدًا أن “بناء السد سيجعل مصل تفقد 10 مليار متر مكعب من حصتها من المياه، ما يجعلها تفقد ما يقرب من 2 ملون فدان، والعالم لن يرضى بذلك”.

تجدر الإشارة إلى أن الاجتماع السداسي بين وزراء الخارجية والري بدول مصر والسودان وإثيوبيا والذي جرى أمس واليوم، انتهى دون اتفاق، مع تجديد المفاوضات مرة أخرى في السابع والعشرين والثامن والعشرين من الشهر الجاري.

 

 

*الإعدام.. إنجازات سيساوية تفوق مشروعات الفنكوش!

حكمت المحكمة على المتهم بالشنق حتى الموت”، جملة تلفظ بها قاضي الانقلاب وانتظر حتى يرى وقع كلماته على وجه برئ في قفص الانقلاب، ذلك البريء الذي أراد الله له الشهادة على يد قاضٍ، بينما أرد الله للأخير الأكل والشرب ومشاهدة دوري كرة القدم عقب كل ظلم كالأنعام، ثم مرده إلى منصة العدالة الإلهية يوم الحساب، يوم لا ينفعه عسكر ولا بنون.

وهكذا حوّل الانقلاب عقوبة الإعدام إلي آلية قمعية يمارسها ضد كل معارضيه ؛ ما يحدث في مصر لا يعني تطبيقا لعقوبة بل إنه تجاوز هذا إلي معني آخر من التصفية والانتقام السياسي ، وهو ما يعني أن متغيرات الأوضاع السياسية حاليا تشكل تغيرًا نوعيًا في معني العقوبة ومدي موافقتها للدستور والقانون.

مصر في قرن كامل وهو القرن العشرين أصدرت 1220 حكمًا بالإعدام ، في حين أنه ومنذ أحداث 3 يوليو 2013 وحتى الآن فقطأي منذ ما يزيد قليلا عن عاميين – أصدرت محاكم الانقلاب 1760 قرارا بالإحالة للمفتى – وهي الخطوة التي تسبق النطق بالإعدام – في 32 قضية فقط، ما أسفر حتى الآن عن 621 حكما بالإعدام فيما لم تصدر بقية الأحكام بعد.

ويرى حقوقيون وسياسيون أنه رقما مخيفا لا يتناسب إطلاقا مع الفترة الزمنية التي صدر فيها، خصوصاً أن معظمهم من شرائح اجتماعية وتعليمية ومهنية مرموقة ، أو من الطلاب أو تحت سن الثمانية عشرة، بالإضافة إلى أن كثير من هذه القضايا صدرت فيها أحكام إجمالية بأعداد كبيرة وصلت في إحدى القضايا إلى 180 حكمًا بالإعدام في جلسة واحدة، بما يتضمنه ذلك من إهدار لحق المتهمين في الدفاع عن أنفسهم.

وقد قامت سلطات الانقلاب بتنفيذ أحكام الإعدام بحق سبعة أشخاص منذ ذلك التاريخ، رغم صدور قرارات وتوصيات دولية بوقف تنفيذ العقوبة نظرًا للعوار الذي أصاب هذه الأحكام.

تحذير حقوقي

وكانت اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان قد حذرت “السيسي” من الانتهاكات الخطيرة للمواثيق الدولية، مُطالبة بوقف أحكام الإعدام ضد عشرة متهمين في ثلاث قضايا مختلفة، بينهم سامية شنن ونجلها طارق شنن.

وباتت محاكم الانقلاب تصدر أحكامًا مطلقة بالإعدام دون محاكمة عادلة ونزيهة للمتهمين في القضايا بسبب انتمائهم السياسي، أغلب تلك الأحكام ليس لها سند قانوني في صدورها، كما أنه لم تُراعي شروط العدالة والنزاهة في تلك المحاكمات، والتي أثبتت فشل الانقلاب في احترام حقوق الإنسان وخصوصا فيما يتعلق بالإجراءات القانونية الواجبة وضمانات المحاكمة العادلة.

فهذا العدد من أحكام الإعدام الذي أصدرته محاكم الانقلاب منذ إطاحة العسكر بالرئيس محمد مرسي يفوق أحكام الإعدام التي تصدرها عدة دول ما زالت تتبنى الإعدام طوال عام كامل، حيث أن العدد الكلي للإعدامات التي تنفَّذ سنويًا على مستوى العالم يبلغ قرابة 700 حالة، ما يجعل من الأحكام المذكورة أكبر عقوبة إعدام جماعي في التاريخ الحديث.

ويبدو أن محاكم الانقلاب ستستمر في الاستخفاف بكافة القوانين والأعراف الدولية، دون احترام الحق في الحياة الذي كرسته مواثيق أممية، منها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية و البرتوكول الاختياري الثاني الملحق به.

 

 

*لعنة الظلم تورط قاضي الإعدامات في تصريحات سياسية ويتراجع عنها

أشعلت التصريحات الصحفية التي أدلى بها ناجي شحاتة” الشهير بقاضي الإعدامات لـ “صحيفة الوطن” موجة من الجدل الواسع على صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي، اليوم السبت وهي التصريحات التي تخلى فيها “شحاتة” عن الثوابت والقيم التي يجب أن تتوفر في القاضي وأقحم نفسه في مجال السياسي وراح يوزع الاتهامات يمينًا ويسارًا كيفما شاء.

تصريحات “شحاتة” لم تستمر أكثر من عدة ساعات على صحيفة الوطن ومواقع التواصل الاجتماعي، حتى ظهر “قاضي الإعدامات” على عدد من القنوات الفضائية الداعمة للانقلاب العسكري لينفي صحة ما نشرته صحيفة الوطن” ويؤكد أنها تصريحات ملفقة ولم يتلفظ بها.

مراقبون أكدوا أن نفي “شحاتة” السريع لتلك التصريحات يؤكد أنه شعر بالخطورة على مكانته بعد تلك التصريحات المثيرة للجدل، فسارع بالنفي ليخرج نفسه من تلك الورطة التي لاقت انتقادًا واسعًا من قبل معارضي الانقلاب العسكري ومؤيديه.

وتستعرض “بوابة الحرية والعدالة” في هذا التقرير أبرز تلك التصريحات المثيرة للجدل:

سعيد بكوني “قاضي الإعدامات

أبرز وأغرب تلك التصريحات مقاله “ناجي شحاتة” انه سعيد بإطلاق مصطلح “قاضي الإعدامات” عليه، زاعمًا أن جماعة الإخوان المسلمين هي من أطلقت عليه هذا الوصف لأنه يعمل بصحيح القانون بحسب زعمه“.

وقال شحاتة: “لأنني أُعلم صحيح القانون فلا يهمني ما يقولونه، وإلغاء محكمة النقض لأحكامي لن يصيبني بالإحباط، فأنا لديَّ شعور داخلي وقناعة بأنها وجهات نظر، ولأننا تعودنا من خلال العمل القانوني الاختلاف في وجهات النظر فمن الممكن أن نرى رأيًا قانونيًا، وترى دائرة أخرى رأيًا مختلفًا“.

وتابع قائلاً: “أٌعمل بصحيح القانون وإذا تيقنت من إدانة متهم، أصدر عليه أقصى عقوبة خاصة في جرائم الإرهاب، وإذا اهتز لدىَّ الاعتقاد لمدة ثانية واحدة، وإذا اهتز الاطمئنان لأي دليل لن أحكم بالإعدام، الحكم لا يصدر بإرادة رئيس الدائرة وحده، وأنا معي عضوا الهيئة ولهما آراؤهما، وهما دائماً بفضل الله آراؤهما مطابقة لرأيي، وإذا اجتمعت الآراء في اتجاه معين فهذه علامة من الله سبحانه وتعالى بأننا نسير في الطريق الصحيح.

هجوم على محكمة النقض

وهاجم شحاتة “محكمة النقض” قائلاً: “وأسهل شيء لدى محكمة النقض مقولة إن هناك فسادًا في الاستدلال وقصورًا في التسبيب

بحب أحمد موسى

وقال شحاتة أنا بحب أحمد موسى لأن قلبه على البلد.. وتوفيق عكاشة «مُسلي».. وتامر أمين «متلون».. وشريف عامر «برادعاوي غتت» و«أكره» منى الشاذلي.. «ولو قتلوني ما أقولهاش كلمة»

العليا للانتخابات كلت عليه فلوسي

واتهم “شحاتة” اللجنة العليا لانتخابات العسكر بالنصب قائلاً: “حيل بينى وبين الإشراف على دائرة المرج، والكارثة أنني لم أتحصل على مستحقاتى المادية «كلوا عليَّا فلوسي»، والسبب في عدم حضوري أن المستشار عمر مروان أخبرني ليلة اليوم الأول من الانتخابات في مرحلة الإعادة، بوجود معلومات وردت إلى الأجهزة الأمنية تفيد بأن هناك خطورة على حياتي وتحذر من وجودي بالمرج، وسألني عن رأي” فأجبته: “ما دامت هذه رؤيتهم فعلاً فلا داعي لوجودي“.

لا يوجد تعذيب في السجون

ورغم تكرار حوادث التعذيب في السجون زعم شحاتة” أنه “لا يوجد بالسجون تعذيب نهائيًّا” ومنهج المتهمين في قضايا الإرهاب ثابت وواحد، ففي بداية كل جلسة يشكو من التعذيب الواقع عليه، لإيهام الرأي العام بأن هناك تعذيباً، والمتهمون يستغلون حضور المصورين والصحفيين للجلسات لنشر أكاذيبهم، لكن إجابة خالصة لوجه الله تعالى لا يوجد تعذيب يقع على المتهمين بالسجون، لأن الكل يرى ما يحدث الآن بالمحاكمات، الكل شاف رئيس الدولة السابق في الزنزانة وبيتحاكم فليس هناك من سيجازف بحياته ومستقبله ويعذب متهماً من الممكن أن يتسبب له في مشكلة أو محاكمة، وللعلم 90% مما يذاع من فيديوهات مفبرك، ومعروف من وراء هذه الفيديوهات من الجماعات الإرهابية، ودعاة الفوضى من أصحاب الاتجاه الشيوعي، والاتجاه الاشتراكي، و6 إبليس، ومش عاوز أقول عليهم 6 أبريل، وكل هذا ناتج عن اعتقاد خاطئ منهم أن هذا تمهيد لإحداث ثورة 25 يناير وهذه أوهام وأحلام.

25 يناير “25 خساير”؟

ووصف قاضي الانقلاب بأن 25 يناير هي “25 خساير”، زاعمًا أنها هدمت الأخلاق بمصر والسبب الحقيقي وراء هذه التسمية جاء بعد مشاهدتي فيديوهات قضية أحداث مجلس الوزراء، وشاهدت المتهمين يرقصون بعد حرقهم تاريخ وتراث بلدهم في المجمع العلمي، وهم في منتهى السعادة وكان بينهم أحمد دومة، وكان شيئًا مُحزنًا.

 

 

 

* نصار الأشرم” هدم بيوت الله وحوّل الجامعة إلى كباريه

جابر نصار دخل مرحاض التاريخ من بوابة متطرفي العلمانية في مصر، يحارب النقاب ويكره الحجاب، ويرحب بالعري والاحتفالات الراقصة بالجامعات، يتجول في الجامعة كصبي مراهق، يغازل الفتيات السافرات ويتباسط معهن إلى حد وقاحة التاتو”.

 لقّبه الطلاب بـ”أبرهة الأشرم” بعدما تحول إلى “بلدوزريهدم بيوت الله ، أزعجه كثرة المساجد المجاورة للكليات وأشار بيده من هنا يأتي التطرف وأمر بهدم بيوت الله في جامعة القاهرة التاريخية، المساجد في نظره مصدرا للإرهاب والتطرف، أما حفلات الرقص والغناء والطرب فلا يجد الدكتور والأستاذ الأكاديمي حرجاً من الدعوة لها على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك.

أهلا بالكينج!

كتب “نصار الأشرم”، رئيس الجامعة، على صفحته بموقع التواصل الاجتماعى “فيسبوك”: “يسعدنى أن أعلن للجميع أنه تم تحديد يوم ١٧ فبراير ٢٠١٦ لحفل المبدع العظيم، الكينج محمد منير، فى أحضان جامعة القاهرة“.

حفل “منير” ليس الوحيد الذي تنظمه إدارة أبرهة في الجامعة، إنما يأتي ضمن سلسلة النشاطات التغريب والعلمانية التي يقوم بتنظيمها خلال الفترة الحالية، في قاعة الاحتفالات الكبرى بالجامعة.
وعلى أنقاض هدم بيوت الله في جامعة القاهرة، أقام المطرب الانقلابي “علي الحجار” صاحب معلقة “انتو شعب واحنا شعب” حفلا غنائيا بالجامعة الاثنين الماضي، بأموال الجامعة ومصاحبة الفرقة الموسيقية بالأوبرا، وذلك فى إطار الأنشطة العلمانية، التي يحرص عليها الأستاذ الدكتور أبرهة!

دموع المساجد

وكان “نصار الأشرم” قد أمر البلدوزرات بهدم جميع المساجد داخل الجماعة، وتحولت بيوت الله على يده إلى أكوام من التراب، وسط دموع بعض الطلبة الذين أعلنوا التحدي، وقاموا بالصلاة أمام أحد المساجد التي تم هدمها، لكن المجرم المتطرف أعطى تعليماته لأمن الجامعة، بسحب كارنيه أي طالب يصلي في أي مكان، خلاف المسجد الرئيسي، ليواصل “نصار الأشرم” سقوطه المدوي ويهوي بالجامعة إلى حضيض جهله وتطرفه.

وإمعانا في الحرب على الإسلام أمر “نصار الأشرم”، برفع كافة المصاحف من داخل المكتبة المركزية للجامعة، بحجة أنها ليست مكانًا لتلاوة القرآن والتعبد ولكنها مكان فقط للاطلاع على بعض كتب التراث والمراجع العملية، في الوقت الذي أبقى فيه على نسخ من “الإنجيل والتوراة” بالمكتبة المركزية!

المفارقة أن قرار رفع المصاحف جاء بعد يوم واحد فقط من إصدار “نصارأوامر بإزالة وهدم كافة المساجد الموجودة بكليات الجامعة والاقتصار فقط على الصلاة في المسجد الرئيسي للجامعة والمعروف باسم “مسجد كلية التجارة“.

التلبس بالصلاة!

وأعطى “نصار الأشرم” أوامره بمعاقبة أي طالب أو موظف يتم ضبطه متلبسا وهو يصلي أي فريضة داخل جدران الكليات”، مؤكدا أن عقوبة من يضبط وهو يصلي، سيعاقب وقد تصل العقوبة إلى الفصل النهائي من الوظيفة أو من الكلية.

في الوقت الذي يعلق فيه “نصار الأشرم” بمراهقة صبيانية مفضوحة، على «تاتو» طالبة بكلية التجارة، قائلا: «التاتو بتاعك حلو أوي، بتعملوه إزاي ده، عقبال تاتو جوازك».

 ولأن البيض الفاسد يشد بعضه بعضاً، قام وزير أوقاف الانقلاب والمفتي بافتتاح مسجد “ضرار”، الذي شيده “نصار الأشرم” في كلية التجارة، ومن باب سد الطريق على رافضي الانقلاب ومؤيدي الشرعية خصصت وزارة الأوقاف في حكومة الانقلاب إمامًا للمسجد الجديد، يسبح بحمد السيسي دبر كل صلاة!

 

 

* نجلة “قرقر” تؤكد إصابته بمرض الملاريا داخل “العقرب

قالت مديحة مجدي، نجلة الدكتور مجدي قرقر، الأمين العام لحزب الاستقلال، والمحتجز داخل سجن العقرب، يعاني من مرض “الملاريا” وسط حال من الإهمال الطبي المتعمد من قوات امن الانقلاب.

وأضافت -خلال مؤتمر “انتهاكات الداخلية.. مش حالات فردية، المنعقد بنقابة الصحفيين بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان- أنه قبل زيارة المجلس القومي لحقوق الإنسان لـ”السجن” تم نقل والدها وآخرين لمستشفى سجن طره لإصابته بحساسية في جميع أجزاء جسده، ثم أعادوه مرة أخرى بعد  انتهاء الزيارة إلى زنزانته.

وأشارت إلى أن والدها فقد 40 كيلو، نتيجة قلة الطعام وتدهور حالته الصحية، مضيفةً أنها لم تتمكن من إدخال العلاج إلا 3 مرات فقط خلال 10 أشهر، مما يعني بقاءه دون علاج لمدة ٧ أشهر.

ويعاني الدكتور “مجدي قرقر” من مرض فيروس “سي” ولديه مشكلات أيضًا في القلب، إلى جانب معاناته من ارتفاع ضغط الدم، كما سبق أن أجرى عملية بالعمود الفقري وما تزال آثارها واضحة من خلال عدة مسامير جرى تركيبها في ظهره

 

 

* فشل حكومة الانقلاب في التخلص الآمن من الصرف الصحي يهدد حياة المواطنين بالفيوم

يستمر فشل حكومة الانقلاب في العناية بالمواطن وتوفير حقوقه، لينتقل إلى عدم توفير أبسط حقوقه.

حيث تشهد قرية شكشوك التابعة لمركز أبشواي كارثة بيئية بصرف مياه الصرف الصحي بشكل مباشر على البحر، مما تسبب فى تلوث المياه وأثر سلبا على الثروة السمكية بالمنطقة ، كما يقوم الفلاحين بري أراضيهم الزراعية منها مما قد يسبب العديد من الأمراض والأوبئة.

وعلي الصعيد الآخر يعيش أهالي قرية الخلطة التابعة لمركز يوسف الصديق بالفيوم مأساة حقيقية وسط مياه الصرف الصحى التى أغرقت القرية وشوارعها، مما يهدد بانتشار الأوبئة والأمراض بين أهالى وأطفال القرية، خاصة ونحن في فصل الشتاء الذى يكثر فيه الأمراض.

يقول خالد بكري أحد أبناء القرية “تقدمنا بشكاوي عدة إلي محطة مياة الشرب والمحافظة ولاحياة لمن تنادي“.

كما طالب سيد محمد “بضرورة حل الأزمة قبل أن تتحول إلى كارثة، وينتشر مرض خطير أو معدى بين الأهالى نظرًا لهذه الحالة المتردية التى وصلت إليها شوارع القرية كما طالب بمحاسبة المسئولين عن هذا التقصير في حل مثل هذة الازمات“.

وفي ذات السياق يعاني أهالي قرية الشواشنة التابعة لمركز يوسف الصديق أشد المعاناه من الكباري والمعديات التي تقام علي البحار للمرور من عليها ، حيث قام المجلس المحلي منذ أكثر من شهرين بإزاله كل المعديات التي تقام علي البحار بغرض إقامة غيرها لكن لم تقم بذلك حتي الآن.

قال أحمد سيد أحد الأهالي ” لقد قمنا بوضع الأخشاب كمعدية مع إن ذلك فيه الكثير من الخطورة علي الأطفال وقدمنا شكاوي للمسئولين بالمجلس المحلي لكن دون جدوي

 

 

* تواضروس: مصر “الانقلاب” فلتة من فلتات الطبيعة!!

زعم الانقلابي تواضروس الثاني رأس الأقباط الأرثوذكس في مصر، إن “المصريين لا يقبلون أي حكم باسم الدين مع أنهم يحبون الدين“.

وأضاف تواضروس ” -الذي ظهر بجوار السيسي في بيان الانقلاب على الرئيس محمد مرسيخلال استقباله الكاردينال بشارة بطرس الراعي بطريرك الكنيسة السريانية المارونية بلبنان الجمعة: “قام الشعب المصري بتصحيح مساره حتى إننا رأينا ملايين الناس يعبرون عن رأيهم وحياتهم، وبدأت صفحة جديدة في مصر” في إشارة إلى الانقلاب على أول رئيس مدني منتخب لمصر عام 2013.

مدعياً إن “مصر (الانقلاب) تقدم للعالم شهادة صادقة للسلام والبناء لكل شعوب العالم، فمصر في التاريخ هي فلتة الطبيعة”، على حد وصفه.

يشار إلى أن الكنيسة المصرية شاركت ممثلة بالبابا تواضروس، في بيان الانقلاب على الرئيس محمد مرسي، ليحكم البلاد فيما بعد زعيم عصابة الانقلاب عبدالفتاح السيسي.

 

 

* مقتل 3 جنود مصريين بهجوم على حاجز في العريش

قُتل ثلاثة عساكر من الجيش المصري، بهجوم مسلح، استهدف حاجزا أمنيا على طريق “رفح-العريش” الدولي شمال شرق البلاد، بحسب مصدر أمني.

وقال المصدر، الذي فضل عدم ذكر اسمه، إن “مسلحين مجهولين هاجموا كمين الماسورة، الواقع على الطريق الدولي (رفح-العريش)، ما أسفر عن مقتل ثلاثة عساكر من قوات الجيش“.

وأشار المصدر إلى أنه تم نقل القتلى إلى مستشفى العريش العام، مضيفا أن قوات الأمن فرضت طوقًا أمنيًا بمحيط الكمين، وهي تجري تمشيطًا للمنطقة بحثًا عن المسلحين.

ولم تُعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث، فيما لم يصدر بيان عن الجهات الرسمية يحمل أي جهة مسؤولية الهجوم.

وتنشط عدد من التنظيمات أبرزها “أنصار بيت المقدس”، والذي أعلن في نوفمبر/تشرين ثاني 2014، مبايعة أمير تنظيم “داعش”، أبو بكر البغدادي، وغير اسمه لاحقًا إلى “ولاية سيناء“.

 

 

* الجاسوس “ترابين” يقارن بين تدليله بالسجن وتعذيب مناهضي الانقلاب

لا تكاد صورة الدكتور محمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب تمر من ذاكرة المصريين وهو يرتدي قميص الإعدام في هزلية إهانة القضاء” ويبدو عليه أثارة التعذيب النفسي، إلا وتأتي صورة أخرى للجاسوس الصهيوني عودة ترابين، وهو في أبهى صوره، لتفضح خيانة قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، الذي كشف عن نواياه من خلال ذلة لسانه قائلا: “كل اللي ما يرضيش ربنا احنا معاه وبندعمه“.

يزعم السيسي أن المصريين نور عينيه، إلا أن أفعاله تثبت دائما عكس ما يقول، وقد وضح ذلك من خلال حالات التعذيب في سجون داخليته وبطشه بمعارضيه، في الوقت الذي كرم فيه أحد خونة هذا الشعب وهو الجاسوس ابن الجاسوس عودة الترابين، الذي أفرج عنه بعفو انقلابي على إرادة الشعب، رغم خيانته.

كشف العميل الإسرائيلي عودة الترابين الذي أفرجت عنه سلطات الانقلاب قبل أربعة أيام أنه كان يتمتع بظروف اعتقال مثالية” لكونه “إسرائيليا“.

وفي مقابلة أجرتها معه قناة التلفزة الإسرائيلية الثانية وبثتها الجمعة، قال الترابين إنه كان يتمتع بظروف اعتقال تضاهي ظروف اعتقال الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك، الذي كان يعيش في منتجع سياحي بمستشفى المعادي العسكري طوال فترة محاكمته.

في الوقت الذي نشرت فيه منظمة العفو الدولية في عشرات التقارير عن حالات التعذيب التي يتعرض لها الشباب الرافض للانقلاب في سجون العسكر، فضلا عن حالات الوفيات التي أعلنت عنها المنظمات الحقوقية خلال عام واحد من حكم قائد الانقلاب بسبب هذا التعذيب.

وضرب الترابين مثالاً على مدى تمتعه بظروف اعتقال تفضيلية مقارنة بغيره من المعتقلين قائلاً: “لقد زودوا غرفتي بثلاجة، هذا التعامل لم يحظ به إلا مبارك، كانوا يعاملونني بمنتهى الاحترام والحساسية”، في الوقت الذي بدا فيه على ترابين بعد ظهوره مع رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو صحته الجيدة وكأنه كان يعيش في منتجع سياحي بشرم الشيخ.

وعزا الترابين المعاملة التمييزية لصالحه للدور الذي أدته السفارة الإسرائيلية في القاهرة، التي كان يحرص ممثلوها على زيارته ومراجعة سلطات السجن في كل سلوك لا يروق للسجين، ليكشف عن مدى عمالة وخيانة السيسي للشعب المصري الذي يزعم أنه نور عينيه، وانتمائه الحقيقي للصهاينة الذي تدرب على أيديهم على الخيانة.

وأضاف الترابين أن السفارة الإسرائيلية في القاهرة كانت تحرص على تزويده بالصحف الإسرائيلية داخل السجن مثل صحف: يديعوت أحرنوت، معاريف، هارتس، مشددًا على أنه كانت تتم الاستجابة لكل طلباته داخل السجن.

وشدد الترابين على أنه كان يلاحظ المعاملة بالغة القسوة التي كان تتعامل بها إدارات السجون المصرية مع المعتقلين المصريين، مشددًا على أن الفضل في ذلك يرجع “لكوني إسرائيليًا وبسبب حرص دولتي على متابعة شؤوني“.

ولم ينف الترابين خلال المقابلة أنه كان عميلا لإسرائيل، في حين نقلت القناة عن مصادر عسكرية إسرائيلية قولها، إن والده كان عميلاً لإسرائيل وقدم خلال وجوده في سيناء في سبعينيات القرن الماضي خدمات أمنية بالغة الأهمية، قبل أن يفر للأراضي المحتلة ويستقر في صحراء النقب.

وقد أقر النائب الليكودي الدرزي أيوب قرا، الذي تابع قضية الترابين بأن صعود السيسي للحكم قد أسهم كثيرا في وضع حد لاعتقال الترابين، مشددا على أن المصريين طالبوا المستويات الرسمية في إسرائيل بخفض مستوى الاهتمام الإعلامي بقضية الترابين، حتى لا يفسر الإفراج عنه على أنه جاء تحت ضغط الرأي العام في إسرائيل.

من ناحيته نوه المعلق العسكري الصهيوني في قناة التلفزة الثانية، روني دانئيل، إلى أن الترابين كان يفترض أن يطلق سراحه تماما بعد صعود السيسي للحكم، إلا أن مظاهرة نظمها بعض الإسرائيليين أمام السفارة المصرية في تل أبيب في ذلك الوقت أعاقت الإفراج عنه، حيث خشي نظام السيسي أن يتم تفسير الأمر على أنه استجابة لضغوط الإسرائيليين.

وقد حرص رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على استقبال عودة الترابين بعد الإفراج عنه في ديوانه في القدس المحتلة.

يذكر أن إسرائيل قد مارست ضغوطًا على حكم مبارك ونجحت في تأمين إطلاق سراح العميل الإسرائيلي الدرزي عزام عزام عام 2004؛ حيث أمضى في السجن 8 سنوات، على الرغم من أنه قد صدر بحقه حكم بالسجن لمدة 15 عامًا، بعد إدانته بأعمال تجسس بالغة الخطورة.

 

 

التطبيع في زمن السيسي والعلاقة الحميمية مع الصهاينة .. الجمعة11 ديسمبر. . التشيع في زمن السيسي

لا للتطبيعالتطبيع في زمن السيسي والعلاقة الحميمية مع الصهاينة .. الجمعة11 ديسمبر. . التشيع في زمن السيسي

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*إلغاء التعليم المجاني ومراقبة فيس بوك ومدّ حكم الرئيس.. أحلام أعضاء البرلمان الجديد

قائمة من الأحلام والمشروعات المثيرة تشغل بال أعضاء مجلس النواب المصري الجديد الذين تم انتخابهم مؤخرا ليستأنفوا العمل التشريعي الذي توقف مع حل البرلمان المصري في عام 2012 ثم حل مجلس الشورى الذي تولى الدور التشريعي خلال فترة حكم الرئيس محمد مرسي الذي أطاح به الجيش عام 2013.

لم تنعقد الجلسة الأولى للبرلمان بعد، ولكن الأعضاء بدأوا في التعبير عن أحلامهم ومشاريعهم التشريعية لصحف مصرية عديدة وفيما يلي بعض أبرز تلك الأحلام التي يدور أغلبها حول مزيد من الرقابة على الناس وتدعيم سلطة الدولة جنبا إلى جنب مع تقليص التزاماتها:

1- تشديد قانون التظاهر

رغم تشديد عقوبة التظاهر في القانون الذي صدر في نوفمبر 2013، والذي نص على عقوبة السجن المشدد لمدة لا تقل عن سبع سنين وغرامة لا تقل عن مائة ألف جنيه، لمن يخالف مواده، طالب النائب البرلماني المستقل هشام الحصري عن دائرة السنبلاوين بمحافظة الدقهلية، بتشديد العقوبات في القانون عن تلك المعمول بها في الوقت الحالي للحفاظ على أمن مصر، وذلك بحسب موقع البلد.

2- إلغاء مجانية التعليم

تعد مصر واحدة من أكثر 10 دول تعاني من زيادة معدلات الأمية بحسب تقرير صندوق الأمم المتحدة للسكان، حيث بلغت نسبتها بين المصريين الثلث تقريبا‏ً، نقلاً عن تقرير نشرته جريدة الأهرام الرسمية، إلا أن ذلك لم يمنع الدكتورة آمنة نصير، عضو مجلس النواب، وأكبرهم سناً والتي من المقرر أن تترأس الجلسة الافتتاحية في مجلس النواب الجديد، من اقتراح إلغاء مجانية التعليم، بحسب موقع “البداية“.

3-مراقبة فيسبوك

بهدف الحفاظ على الأمن القومي واستقرار البلاد، أكد جمال عبد الناصر عقبى، عضو مجلس النواب عن قائمة “فى حب مصر” المؤيدة لعبد الفتاح السيسي بالصعيد، أهمية إصدار تشريع يسمح للجهات المختصة بمراقبة موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك”، وذلك حسب موقع اليوم السابع الموالي للانقلاب.

وقال، فى تصريحات للموقع، إن الشائعات التى تنتشر على “فيس بوك” تهدد الاستقرار العام فى البلاد عند تداولها، خاصة فى ظل عدم القدرة على السيطرة عليها.

4-حل أحزاب ما بعد 25 يناير

لم ينفك مؤيدو النظام المصري الحالي عن الهجوم على ثورة 25 يناير 2011 ويسعى بعضهم لإزالة آثارها، وأعضاء البرلمان الجديد ليسوا استثناءً في هذا السياق، ومن ذلك قول النائب المستقل إلهامي عبد اللطيف عجينة، عضو مجلس النواب عن دائرة بلقاس بالدقهلية: “سنطالب بحل مهزلة أحزاب بير السلم التى حدثت بعد ثورة 25 يناير، وحل أي حزب لم يمثل بنائب فى البرلمان، وأعلن فشل جميع الأحزاب السياسية”.

5- عكاشة: مدّ فترة حكم الرئيس

كان من الممكن اعتبار اقتراح توفيق عكاشة الأخير بمدّ فترة الرئاسة إلى 6 سنوات مجرد تصريح عابر من تصريحاته التي لا تتوقف، لكن مع فوزه بمقعد في البرلمان وإعلانه الترشح لرئاسته، فمن الأفضل أخذه على محمل الجد.

وكان عكاشة، عضو مجلس النواب، طالب بتعديل مواد الدستور الخاصة بفترة رئيس الجمهورية لتصل إلى 6 سنوات بدل 4 سنوات التي لا يستطيع فيها أي رئيس تقديم تنمية وبناء دولة، بحسب جريدة الفجر.

وأضاف عكاشة، خلال لقائه فى برنامج «مصر اليوم»، على قناة «الفراعين»، أمس الخميس، مصر أخذت مدة فترة الرئيس من النظام الأميركي، متسائلاً: “هل التعليم والصحة والاقتصاد المصري مثل الأميركي؟“.

لم يكن عكاشه وحده من اقترح بمد فترة الرئاسة، فالدكتور حسام بدراوي، الأمين العام السابق للحزب الوطني المنحل، عقِب ثورة 25 يناير، طالب مؤخراً بتعديل نظام فترات الرئاسة في الدستور المصري خلال الفترة الحالية لتكون صلاحيات بقاء الرئيس لفترة واحدة تمتد إلى 20 سنة، بحسب موقع التحرير.

6-تحويل أسوار المدارس لمساحات إعلانية

وسعيا لتطوير منظومة التعليم المصري، اقترح النائب محمد الشورى، عضو مجلس النواب عن دائرة سمنود بالغربية، على وزارة التربية والتعليم أن تستفيد من واجهات وأسوار المدارس عبر استغلالها فى الإعلانات.

وأشار فى تصريحات عقب استخراجه كارنيه عضوية مجلس النواب، إلى أن وزارة التربية والتعليم من أغنى الوزارات لو طبقت هذه النظرية، خاصة أن أسوار المدارس مستغلة بشكل سيء من قبل مافيا الدروس الخصوصية وغيرهم.

 

 

*قيادي عمالي: أمن الدولة يحرّك “اتحاد عمال مصر

أكد كمال عباس، رئيس دار الخدمات النقابية، أن الاتحاد العام لنقابات عمال مصر يحركه أمن الدولة، مشيرًا إلى أنه “لو كان نفع مبارك يبقى هينفعهم“.

وقال عباس، خلال كلمته، في اجتماع لمواجهة الهجمة على النقابات المستقلة: “إن الحكومة يجب عليها الجلوس مع ممثلي العمال الحقيقيين وليس مع من يحركهم أمن الدولة، مؤكدًا أن الهجمة الحالية على النقابات المستقلة لن تأت ثمارها، وستكون مثل الهجمات السابقة.

وأضاف أنه ومنذ إصدار الكتاب الدوري لرئاسة الوزراء بعدم التعامل مع النقابات المستقلة، حدث ما يقرب من ١٤ إضرابًا عماليًّا دون أن يسهم الاتحاد في حل مشاكل العمال، قائلاً: “لو الاتحاد العام كان نفع مبارك يبقى هينفعهم“.

 

 

*بأمر “تواضروس”.. حكومة الانقلاب تعجِّل بالانتهاء من قانون “بناء الكنائس

أكد مجدي العجاتي -وزير الشئون القانونية في حكومة الانقلاب- العمل على قدم وساق للانتهاء من قانون بناء وترميم الكنائس في أقرب وقت ممكن.

جاء ذلك خلال زيارة “العجاتي”، مقر الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، والتقى تواضروس الثاني بطريرك الكرازة المرقسية، لبحث بعض القوانين التي ترغب الكنيسة في إقرارها في “برلمان العسكر

وخلال اللقاء بحث الجانبان مشروعات القوانين المهمة التي تتم دراستها في وزارة الشئون القانونية بحكومة الانقلاب، ومنها قانون تنظيم بناء وترميم الكنائس الذي سيصدره “برلمان العسكر”؛ حيث أكد العجاتي أن وزارته عاكفة على العمل في هذا المشروع للانتهاء منه في أقرب وقت.

 

 

*حكومة الانقلاب: تعيين حملة الماجستير والدكتوراه “بدعة” نظام الرئيس مرسي!

أكد أشرف العربي، وزير التخطيط في حكومة الانقلاب، عدم التزام حكومته بتعيين حملة الماجستير والدكتوراه في الجهاز الإداري للدولة.

وقال العربي، في تصريحات صحفية، إن تعيين حملة الماجستير والدكتوراه “بدعة” بدأت في حكومة الدكتور هشام قنديل رئيس مجلس الوزراء الأسبق، مشيرًا إلى أنه لا يوجد ما هو ملزم قانونا لها.

كان حملة الماجستير والدكتوراه قد تعرضوا لاعتداءات واعتقالات خلال تظاهرهم في ميدان التحرير، الأسبوع الماضي؛ للمطالبة بحقهم في التعيين.

 

 

*أمن الانقلاب يقتحم مسجدًا في “بني سويف” ويعتقل 3 من المصلين

اقتحمت قوات أمن الانقلاب، أحد المساجد في مركز ببا بمحافظة بني سويف، أثناء صلاة الجمعة، واعتقلت 3 مصلين، دون مراعاة حرمة المسجد.

وقال شهود عيان: إن المدعو “أحمد علي قرني، رئيس مباحث ببا، اقتحم مسجد قرية “منصور” التابعة لمركز ببا، أثناء صلاة الجمعة، واعتقل 3 أشخاص من وسط صفوف المصلين.

والمعتقلون هم: بدير يحيى (مأمور ضرائب)، وإسلام حسب الله (طالب بجامعة الأزهر)، بالإضافة إلى رجب حسب الله .

 

 

*يناير المقبل.. دخول “حمامات المترو” بتذكرة!!

أعلن علي الفضالي، رئيس شركة المترو، عن وجود خطة لاستغلال دورات المياه بالمترو، من خلال تخصيص تذكرة للدخول، فضلاً عن وضع إعلانات على تذكرة المترو بدل من تركها على اللون الأصفر؛ حيث تم الاتفاق مع إحدى الشركات على بدء التنفيذ 1 يناير المقبل.

وقال الفضالي، في بيان له اليوم الجمعة، إنه سيتم عمل نشرة صغيرة يتم بيعها بقيمة 2 جنيه عن المترو ومحطاته وخطوطه وأن اللجنة المشكلة تراجع كل العلامات الإرشادية الموجودة بالمحطات للتأكد من أنها كافية وكذلك لدراسة عمل خريطة لكافة خطوط المترو والمحطات الموجودة بها وأماكن وجودها طبوغرافيا و فيها وصف لكافة المحطات الانتقالية بين الثلاثة خطوط لشركة المترو وكيفية الانتقال بينه.

وأضاف أن المترو يبدأ الفترة المقبلة خطة طموحة لزيادة مصادر التمويل، وأنه سيتم استغلال دورات المياه من خلال تذكرة للدخول، مشيرًا إلى أنه من ضمن مصادر الدخل، الأكشاك الصغيرة داخل المحطات؛ حيث تتم دراسة المحطات التي يوجد منها جدوى اقتصادية لتنفيذ تلك الأكشاك وبالفعل تم عملها بمحطات بالمترو مثل محطة مترو الشهداء، فضلاً عن تأجير المحلات بالمول التجاري المقسم لمحلات بمحطة مترو العتبة، وكذلك إنشاء باكيات بحوش مدخل محطة حلوان وبعض المحطات لتجنب وجود بالباعة الجائلين بمداخل المحطات.

 

 

*شهيد آخر في سجون الانقلاب بشبين الكوم

ارتقى أحمد عبد الحميد أبو النجا، اليوم الجمعة، الأسير في سجون الانقلاب، الذي حكم عليه بأربع سنوات وهو مريض كبد، بعد عناء؛ حيث تم نقله لمعهد الكبد للعلاج، ثم خرج اليوم من المعهد إلى سجن شبين.

وصعدت روح الشهيد الطاهرة لينضم لكتيبة الشهداء، في الوقت الذي تزداد أعداد من قتلهم العسكر بالتعنت في العلاج.

يذكر أن الشهيد كان عميدًا سابقًا بالجيش، ووقف في إحدى جلسات تجديد الحبس الاحتياطي له أوائل 2014 قائلا لقاضيه: “شاركت في حرب أكتوبر 73 كضابط عامل، وتعرضت لإصابات شديدة بالصدر أسفرت عن نزع ضلوع من صدري، وكل ذلك فداء وطني.. فهل جزائي الآن أن يقبض علي من الشارع.. ويشرفني البلطجية ويسلموني الشرطة دون أي ذنب..”.. فكان قرار القاضي 45 يوم.

 

 

*إقصاء المنتقبات والملتحين من التعليم جريمة انقلابية بحق طلاب مصر

رغم نفي وزارى تعليم الانقلاب لسياسة الإقصاء والذبح على الهوية التي تمارسها الأذرع الأمنية المتحكمة في العملية التعليمية من الأساس، إلا أن كافة المؤشرات تؤكد أن وزارة تعليم الانقلاب تسارع الزمن لإقصاء كل ما هو إسلامي من ثقافة الشعب المِصْري بدءًا من الحضانة حتى الجامعة وما بعدها..

ونفى اللواء عمرو الدسوقى -رئيس الإدارة المركزية للأمن بوزارة التربية والتعليم- تعميم خطابات إلى المديريات التعليمية لحصر المعلمات المنتقبات والملتحين، ثم عاد معلقًا على الخطاب الصادر من مديرية القليوبية التعليمية، بشأن حصر المعلمين الملتحين، قائلا -في تصريحات لليوم السابع-: “الأمر يقتصر فقط على مجرد الحصر السنوى الذى يتم بشكل دورى، ولا علاقة له بأى انتماءات سياسية أو حزبية“!!!.

وأكدت مصادر بوزارة التربية والتعليم أن الوزارة طلبت حصر أسماء المعلمات المنتقبات والمعلمين لملتحين، تمهيدًا لإحالتهم لأعمال إدارية، وفصل من يمثل خطرًا أمنيًّا، بناء على التقرير النهائي من وزارة الداخلية التي ستنظر القوائم وتفحصها أمنيا.

وكشف أحد أعضاء غرفة “العمليات المركزية” بوزارة التربية والتعليم، في تصريحات صحفية، أنه جرى إرسال خطاب رسمى من الإدارة المركزية للأمن بالوزارة إلى إدارات الأمن بمديريات التعليم بالمحافظات، يطالبها بحصر أعداد المعلمات المنتقبات والمدرسين الملتحين بالمدارس، للتحرى عنهم أمنيًّا من جانب أجهزة وزارة الداخلية، واستبعاد “المتشددين” منهم.

وأضاف: “من المقرر أن ترسل بيانات المعلمات المنتقبات والمدرسين الملتحين، بعد حصرها، إلى الجهات الرقابية والأمنية لإجراء تحريات عنهم، لاستبعاد المعلمين والمعلمات الذين يثبت بثهم أفكارًا متطرفة بين الطلاب داخل الفصول“.

وكان وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى الهلالى الشربينى، أصدر تعليمات الأسبوع الماضي، للمديريات التعليمية باستبعاد أى من المعلمين أو المعلمات الذين يثبت تورطهم فى نشر أى “أفكار متطرفة” خلال عملهم، والابتعاد عن تدريس مناهج الوزارة.

وأفادت مصادر “أن خطابًا وصل المديريات التعليمية، بحصر عدد المعلمات المنتقبات والمعلمين الملتحين، وإن هذا الإجراء سيتضمن الاسم والرقم القومى ومحل الإقامة، وتوصيف حالته.

الإجراءات القمعية أثارت حالة من الرفض العام قي الأوساط التعليمية؛ حيث وصفها البعض بأنها غير مقبولة، خاصةً أن النقاب حرية شخصية، كما أن كل المنتقبات ليت متطرفات.

وقال أحمد النمر -المتحدث الإعلامى للنقابة العامة للمعلمين-: إن تبرير الوزارة قرار حصر أسماء المعلمات المنتقبات لإحالة أسمائهم لوزارة الداخلية لجمع المعلومات عنهم والتحقق من عدم نشرهم لمعلومات متطرفة بأنها إجراءات عادية تتبع سنويا غير واقعي، مشيرًا إلى أنه لا يجوز التعامل بهذا الشكل؛ لأن الشخص يحاسب على أفعاله فقط وارتداء النقاب حرية شخصية ولا يجوز معاقبة من يرتديه.

وكانت عدة مدارس بمراحل التعليم المختلفة بالمحافظات ، قامت مؤخرا بالزام المعلمات المنتقبات برفع للنقاب داخل المدرسة، وفى حالة الرفض يتم إحالتهن إلى أعمال إدارية، بناءً على تعليمات شفهية من الإدارات التعليمية.

وتشهد الإدارات الحكومية حملات إقصاء وفصل للموظفين المنتمين لجماعة الإخوان، وصارت كلمة “انت إخوان” جريمة يتم بمقتضاها الإحالة للتحقيق أو الفصل النهائي، بعد 3 يوليو 2013، وتم فصل نحو 1000 موظف بوزارة الأوقاف، ونحو 400 موظف بوزارة الكهرباء، وأكثر من 970 معلما، بجانب إحالة أكثر من 233 لأعمال إدارية، علاوة عل فصل كل المعتقلين والمطاردين من موظفي الدولة من أعمالهم، ووقف رواتبهم المنصوص عليها قانونا، بدعوى تغيبهم عن العمل ورفض منح المطاردين أمنيا من الإجازات، ما يعرضهم للاعتقال بعد أن تحولت الوظائف الحكومية لمصيدة لهم.

يذكر أن وزارة التربية والتعليم، منحت الضبطية القضائية من قبل وزارة العدل لأعضاء الشئون القانونية بالديوان العام بالوزارة والمديريات والإدارات التعليمية، لغلق مراكز الدروس الخصوصية فى جميع المحافظات.

وتسلمت الوزارة الخميس الماضي، قرار أحمد الزند وزير عدل الانقلاب، الخاص بذلك، لاتخاذ الإجراءات التنفيذية للبدء فى تطبيق القرار الوزارى.

فيما حذر معلمون من تطبيق قرار الضبطية القضائية لموظفي الإدارات التعليمية ما يفتح باب الفساد وتخليص الحسابات الشخصية، ما يؤثر سلبيا على العملية التعليمية.

وكانت الإدارة المركزية للأمن بوزارة التربية والتعليم حصرت نحو 1630 مركزًا فى عدد من المحافظات، وتم غلق عدد منها فى محافظات الشرقية والجيزة والإسكندرية والقاهرة، وعدد من المحافظات.
ويرى خبراء أن تجفيف منابع التعليم من القيم الثقافية الإسلامية بحذف عدد كبير من الموضوعات والقيم الإسلامية المتعلقة بالجهاد أو القيم التي تصطدم بفكر الانقلاب، كموضوعات صلاح الدين وعقبة بن نافع والقدس.. وغيرها من الموضوعات الحاضة على الحرية.. وغيرها.

إلى جانب حرمان الطلاب من رؤية القدوة من المعلمين والمعلمات دينيا، يهدف التغريب وتعميق ثقافة فصل مِصْر عن هويتها الإسلامية والثقافية، كهدف إستراتيجي لتغييب الوعي من أجل مزيد من استقرار الانقلاب الذي يقدم هوية وإسلام المِصْريين ثمنًا لرضاء الغرب الصهاينة والأمريكان عن بقاء السيسي في السلطة!!

وليس أدل على ذلك مما ذكره عضو الحزب الجمهوري الأمريكي ترامب من تبرير دعوته لحرب المسلمين وإقصائهم ومنعهم من دخول أمريكا وطردهم من الغرب، مستشهدًا بفعل السيسي ودعوته للإصلاح الديني وتعديل المناهج، بدعاوى تجديد الخطاب الديني!!

 

 

*قتيل جديد بالتعذيب في الإسكندرية.. ووالدته: هنجيب حقه بأيدينا

اتهم والد “عمرو مهران” ضباط شرطة قسم المنتزه ثان، بتعذيب نجله المذكور حتى توفي داخل القسم الأحد الماضي، ليستمر مسلسل التعذيب في سجون الانقلاب.

وقال مهران -في تصريحات صحفية، اليوم الجمعة-: “إن نجله تم احتجازه بالقسم على خلفية قضية “سرقة بالإكراه” ملفقة له، موضحًا أن نجله لم يسبق القبض عليه، ولا يوجد له سوابق جنائية“.

وأضاف “زرته يوم الجمعة وكان سليمًا مفهوش حاجة، وقولتله إننا جبنا ورق محاضر سابقة تثبت براءته، وبعدها بيومين رئيس المباحث استدعاني وبلغني بخبر وفاة نجلي“.

واتهم “مهران” الضابط “عادل. ع”، في تحقيقات النيابة بالتسبب في مقتل نجله.

وقالت والدة المتوفى: إن جثة نجلها في المشرحة حملت أثارًا للتعذيب بالعين والكتف والبطن والصدر”، وأضافت “الحكومة لازم تجيب حق ابني عشان لو مجاش احنا هناخد حقنا بأيدينا“.

 

 

*وزير سياحة الانقلاب ينشط السياحة بـ”كوز درة ولزق الصور بالهاشتاج

دعا وزير السياحة الانقلابي هشام زعزوع، خلال مؤتمر صحفي عقده صباح أمس لدعم وتنشيط السياحة، الشباب المصري إلى المشاركة في تنشيط السياحة وتحسين صورة مصر أمام السائحين، وذلك من خلال نشر صورهم أثناء قيامهم بجولات سياحية.

وأضاف “زعزوع”: “لو قاعدين على قهوة بتشربوا كوباية شاي اتصوروا وابعتوها، بتاكل كوز دره على النيل اتصور وابعتها، وأضاف: “وعايزين نقول هي دي مصر ونلزق الصور في الهاشتاج This is Egypt”.

 

 

*في ثاني أسبوع لطارق عامر بالمركزي.. الجنيه ينخفض أمام 3 عملات بالبنوك

تباين أداء العملات العربية والأجنبية خلال تعاملات الأسبوع الحالي بالبنوك وهو ثاني أسبوع لطارق عامر محافظ البنك المركزي الجديد الذي تولى مهمته بشكل رسمي الأسبوع الماضي-، وسط استقرار سعر الدولار في السوق الرسمية، وارتفاع 3 عملات.

واستقر سعر الدولار الأمريكي أمام الجنيه بالبنوك، ليبلغ 7.78 جنيه للشراء و7.8301 جنيه للبيع خلال تعاملات الخميس الماضي.

بينما ارتفعت العملة الأوروبية الموحدة ”اليورو” أمام الجنيه، حيث بلغ سعر اليورو للشراء نحو 8.5074 جنيه، و8.629601 جنيه للبيع خلال تعاملات الخميس الماضي، بينما بلغ سعره يوم الخميس قبل الماضي حوالي 8.1993 جنيه للشراء و8.5217 جنيه للبيع.

وارتفع كذلك سعر الجنيه الاسترليني أمام نظيره المصري، حيث بلغ سعر الاسترليني للشراء نحو 11.775 جنيهًا، و11.8951 جنيهًا للبيع خلال تعاملات الخميس الماضي، بينما بلغ سعره يوم الخميس قبل الماضي حوالي 11.5961 جنيهًا للشراء و11.7769 جنيهًا للبيع.

كما ارتفع استقر لدينار الكويتي أمام الجنيه المصري، حيث بلغ سعر الشراء نحو 25.4444 جنيهًا للشراء، وللبيع بلغ 25.8395 جنيهًا خلال تعاملات الخميس الماضي، بينما بلغ سعره يوم الخميس قبل الماضي حوالي 25.3734 جنيه للشراء و25.7341 جنيه للبيع.

واستقر سعر الريال السعودي أمام الجنيه المصري، حيث بلغ سعر الريال للشراء 2.0736 جنيه، وللبيع نحو 2.0877 جنيهاُ خلال تعاملات الخميس الماضي.

واستقر كذلك الدرهم الإماراتي أمام الجنيه المصري، حيث بلغ سعر الدرهم 2.1182 جنيه للشراء و2.1293 جنيه للبيع خلال تعاملات الخميس الماضي.

واستقر الريال القطري أمام الجنيه المصري، حيث بلغ سعر الريال 2.1225 جنيه للشراء و2.1505 جنيه للبيع خلال تعاملات الخميس الماضي.

 

 

*التطبيع في زمن السيسي.. 4 مظاهر تعكس حميمية العلاقات مع الصهاينة

لم يكن أكثر المتفائلين من مؤسسي الكيان الصهيوني يحلمون بأن تصير العلاقات مع الدول العربية، وخصوصا مصر عدوتها التاريخية، بهذه الحميمية التي أصبحت عليه تلك العلاقة في عهد عبدالفتاح السيسي.
منذ بداية العلاقات المصرية الإسرائيلية، بعد زيارة أنور السادات إلى الكنيست ثم توقيع اتفاقية كامب ديفيد، تطورت هذا العلاقات بشكل متسارع جداً وخاصة خلال حكم المخلوع حسني مبارك، حتى أصبحت “علاقات أخوية” قدم خلالها مبارك الكثير للكيان الصهيوني اقتصادياً وسياسياً ومجتمعياً، حتى استطاعت إسرائيل من خلال تلك العلاقة، استنزاف مخزون مصر من الغاز الطبيعي بسعر بخس، تسبب في خسارة قدرها 10 مليارات دولار خلال 5 سنوات، وحظيت بصمت تام على الانتهاكات الإسرائيلية للأراضي والمقدسات والأرواح الفلسطينية، فيما تم قمع كل الأصوات المناهضة لإسرائيل في مصر وتكريم دعاة التطبيع والاحتفاء بهم، ما جعل بنيامين بن آليعازر وزير الدفاع الإسرائيلي، يصف مبارك بعبارته الشهيرة “مبارك هو كنز إسرائيل الاستراتيجي“.
لكن تطبيع عصر مبارك، يختلف كثيراً عن تطبيع نظام السيسي، والذي انتقل بالتطبيع إلى مرحلة “الحميمية” وخاصة على الجانب الأمني والعسكري، الذي وصل إلى أعلى مستوياته منذ توقيع اتفاقية كامب ديفيد، لتعبر صحيفة جورزاليم بوست عن ما وصلت إليه تلك العلاقة قائلة “عبدالفتاح السيسي هدية الشعب المصري لإسرائيل“.

التوأمة العسكرية

استطاعت إسرائيل خلال الـ 42 عاماً الماضية، أن تتحول من العدو الأول والخطر الأكبر على مصر، إلى الحليف الأهم عسكرياً وسياسياً، فبعد أن كانت العلاقة بين الدولتين حالة حرب ومواجهة عسكرية مباشرة، أصبح التنسيق العسكري والأمني بينهما يفوق كل التوقعات كما وصفت القناة العاشرة الإسرائيلية، حتى صارت العمليات العسكرية المصرية في سيناء تتم بناءً على المعلومات الاستخباراتية الإسرائيلية، بالرغم من أنه ومنذ فترة وجيزة كان هناك رفض إسرائيلي قاطع لدخول أية معدات حربية لسيناء ومطالبة صارمة من الجيش المصري بإخراج دبابته من سيناء، بل وأصبح الجيش الإسرائيلي نفسه يقوم بعمليات عسكرية داخل الأراضي المصرية.

“كثيراً ما تقوم طائرات بدون طيار، تابعة لإسرائيل بعمليات قصف في سيناء، ويطلق عليها الأهالي اسم الزنانة الإسرائيلية، من دون أي تعليق من الحكومة المصرية” وفق شهادة أحد الصحافيين السيناويين لـ”العربي الجديد”، وهو ما تؤكده بعض الأخبار المنشورة عن عمليات عسكرية إسرائيلية على الأراضي المصرية.

التقارب السياسي والدبلوماسي

كان تصويت مصر لصالح إسرائيل بشأن انضمامها لعضوية لجنة الاستخدامات السلمية للفضاء الخارجي التابعة للأمم المتحدة خير معبر عما وصلت إليه العلاقات المصرية الإسرائيلية، فتلك هي المرة الأولى في التاريخ الذي تصوت مصر لصالح إسرائيل، “وهو فعل له معان رمزية واسعة تتخطى عملية التصويت ذاتها، إذ إن الدول المترشحة كانت واثقة من دخول هذه اللجنة، وهو ما كان يمكن أن تستخدمه الحكومة المصرية، كبديل سهل لا يكلف شيئا لعدم التصويت لإسرائيل، عير الغياب عن الجلسة أو الامتناع عن التصويت، ناهيك عن بديل الرفض” كما يقول محمد المنشاوي الباحث المتخصص في الشؤون الأميركية في مقال له بجريدة الشروق المصرية، أورد فيه شكوى مسؤول أميركي من تجاهل الحكومتين المصرية والإسرائيلية لبلاده وإبقائها بعيدة عن تفاصيل التعاون الأمني المتزايد بين الدولتين. ويمكن تفهم الشكوى الأميركية على خلفية إيمانها، منذ هندستها لاتفاقية السلام بين الدولتين، بأن علاقات القاهرة بتل أبيب تمر حتما عبر واشنطن، إلا أنه يبدو أن الحكومة المصرية اختارت واقعاً جديد لعلاقاتها بإسرائيل يقوم على تحييد واشنطن عن بعض ملفات علاقاتها الحميمة مع تل أبيب، كما يقول المنشاوي.

العلاقات الاقتصادية

يتضح أثر العلاقة الحميمة بين مصر وتل أبيب على الملفات الاقتصادية جلياً، عبر النظر إلى الحكم الذي صدر لصالح إسرائيل بتغريم مصر مليارا و700 مليون دولار تعويضاً عن توقف ضخ الغاز المصري لإسرائيل بعد ثورة يناير، وهو حكم غير قابل للطعن وفق أحد مكاتب التحكيم الدولي، وهي إحدى قضايا ثلاث على الأقل مرفوعة ضد مصر، وهو ما يراه الدكتور نائل الشافعي خبير الاتصالات والمحاضر بمعهد ماساتشوستس للتقنية، “محاولة لابتزاز لمصر مقابل التنازل عن شريط بحري لليونان يتيح مرور أنبوب إسرائيلي مباشرة إلى مياه تابعة للاتحاد الأوروبي بدون المرور على مياه مصرية، وتسهيلات وتنازلات لمد أنابيب أجنبية (لا تخضع للسيادة ولا للرسوم المصرية) إلى محطتي الإسالة في إدكو ودمياط، وإسالة الغاز الإسرائيلي والقبرصي في دمياط وإدكو بدون رقابة ولا رسوم ولا ضرائب على الإسالة وعلى سفن التصدير“.

يضاف إلى هذا بدء مصر، مفاوضات استيراد الغاز من إسرائيل لمدة تتراوح بين 10 و15 عاما، بمقدار 4 مليارات متر مكعب سنوياً، وبالرغم من إعلان رئيس الوزراء توقف المفاوضات بعد حكم غرامة، إلا أنه من المتوقع أن تستأنف الصفقة من جديد بعد أن تهدأ الضجة الإعلامية، إذ إن مثل هذه الأحكام لا تؤثر على العلاقة مع إسرائيل، كما قال المتحدث باسم الحكومة عقب الحكم، بالإضافة إلى أنه يأتي تزامناً مع سعي مصري لتوسيع حجم التجارة مع إسرائيل، التي وصل حجم صادراتها إلى مصر العام الماضي، عبر اتفاقية الكويز، إلى 100 مليون دولار، والتي  قال عنها مسؤول في وزارة التجارة الخارجية بوزارة الاقتصاد الإسرائيلي أن “اتفاقية الكويز تزداد، قوة مع مرور الوقت، كما أن التجارة مع مصر أقوى من أي وقت سبق”، وهو ما يوضح أن تلك العلاقة الحميمة دائماً ما تصُب في الصالح الإسرائيلي، دون أن تحصل مصر سوى على المزيد من الكوارث.

تطبيع ثقافي وإعلامي

صاحب هذا التقارب الحميمي مع إسرائيل، خطاب إعلامي من عدد من المحسوبين على النخبة المصرية والإعلاميين المصريين، معاديًا لفلسطين والقضية الفلسطينية، ومقللاً من الخطر الصهيوني، إذ شنت الكاتبة لميس جابر هجومًا على الفلسطينيين مطالبة بطردهم من مصر ومصادرة أموالهم والقبض على المتعاطفين معهم واتهامهم بالخيانة العظمى، وإلغاء القضية الفلسطينية من المناهج والإعلام والصحف، بالإضافة إلى حالة الجدل، التي أثارها الكاتب يوسف زيدان بادعاءاته نحو المسجد الأقصى واصفاً إياه بأنه لعبة سياسية، في الوقت الذي وصف فيه دولة إسرائيل بالعدو العاقل، بالإضافة إلى الزج بحركة حماس في كل مشاكل مصر الداخلية، في الوقت الذي يتحدثون فيه هؤلاء عن إسرائيل بلهجة حميمية وودودة.

الأثر الشعبي

كان لهذا النهج على مدار سنوات طوال تأثير على بعض القطاعات من المصريين، وهو ما يظهر في بعض التقارير والتحقيقات التي تبين مدى هذا التأثير، عبر ترويج أقاويل إعلامية عنصرية بحق الفلسطينيين، أو هجاء المقاومة من بين بعض المتأثرين بهذا الخطاب، إلا أنه وفق آخر استطلاع للرأي فإن الغالبية من المصريين لا يزالون مؤمنين بأن إسرائيل هي العدو الأول لمصر.

 

 

*السيسي في اليونان لترسيم الحدود وخيانة تركيا

أكدت مصادر صحفية في رئاسة الجمهورية التي استولى عليها قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، أن زيارة الأخير لليونان ولقاءه رئيس قبرص والرئيس اليوناني، تهدف إلى محاصرة دولة تركيا عن طريق الاتفاق على اتفاق جديد لترسيم الحدود المائية في البحر المتوسط، بالتعاون مع الكيان الصهيوني، للاستيلاء على اكتشاف غاز المتوسط التي تتداخل فيها الحدود بين قبرص وتركيا واليونان من ناحية، ومِصْر والكيان الصهيوني.

وقالت المصادر -التي لم ترد ذكر اسمها-: إن السيسي يريد عقاب تركيا على وقوفها ضد انقلابه العسكري بالتعاون مع قبرص، واليونان، لمحاصرة تركيا اقتصاديا وعسكريا؛ حيث اعتبر السيسي أن لقاءه الثلاثي مع اليونان وقبرص يكون محورًا لحصار تركيا عن طريق ترسيم حدود مِصْر البحرية مع قبرص واليونان.

وأوضح المصدر أن مِصْر الانقلاب جمعتها علاقة شديدة الخصوصية منذ انقلاب الثلاثين من يونيو مع اليونان وقبرص، التي تهدف جميعها إلى عدة أهداف من بينها ترسيم الحدود البحرية بين مِصْر وقبرص واليونان، وتأكيد التعاون في حصار تركيا التي تقف في وجه السيسي وبشار الأسد، والتوافق بين الدول الثلاثة فيما يرتبط بآبار الغاز، ومواجهة التهديدات التركية لأنظمتهم المستبدة ومصالحهم في المنطقة.

من جانبه، قال يورجوى تيسبراس، الأمين العام للشئون الاقتصادية الدولية بوزارة الخارجية اليونانية: إن لقاء السيسي في اليونان ناقش توقيع عدد من الاتفاقيات بمجالات متنوعة للتعاون المشترك فى مقدمتها الطاقة والنقل، وأيضا ربط قناة السويس بالموانئ اليونانية لتعزيز النقل البحرى، والاستفادة من “الاحتياطيات الهيدروكربونية” فى منطقة شرق المتوسط، فضلاً عن تعزيز التعاون فى مجالات السياحة والملاحة البحرية لنقل الركاب والبضائع.

وكشف ميخاليس ميخائيل، المستشار الإعلامى لسفارة قبرص فى القاهرة، عن أن السيسى سيبحث مع نظيره القبرصى أناستاسيادس، خلال القمة الثلاثية، تطورات الاتفاق الموقّع بين البلدين بشأن استيراد مِصْر للغاز من قبرص، رغم الإعلان عن الاكتشاف الهائل لحقل “ظهر” فى المياه الإقليمية المِصْرية من قبَل شركة “إينى” الإيطالية. وإنه رغم هذا الاكتشاف ستواصل مِصْر العمل على استيراد الغاز من قبرص، مشيرًا إلى أن وزير الطاقة القبرصى زار مِصْر مؤخرًا والتقى نظيره المصرى طارق الملا لبحث الاتفاق الخاص باستيراد الغاز من نيقوسيا خلال الفترة المقبلة.

وقال إن هناك رسائل عدة يحملها تكثيف التعاون العسكري المصري اليوناني خلال الفترة الأخيرة خاصة بعد اكتشاف آبار غاز في منطقة شرق المتوسط والتداخلات التركية والصهيونية في هذه المنطقة مما يجعل للمناورات رسالة ردع مهمة لتركيا  من خلال المناورات البحرية والجوية الحالية بين البلدين وتبادل الزيارات بين وزراء الدفاع والقادة العسكريين لمساندة تحالف  “مصراليونان – قبرص” الذي دشنه السيسي للعمل المشترك من أجل تنمية الموارد وترسيم الحدود البحرية.

 

 

*مرض “الملاريا” يلاحق الدكتور “مجدي قرقر” داخل سجن “العقرب

في ظل حالات الشجب والإدانه التي وجهتها منظمات حقوق الإنسان المحلية والدولية في وجه “العسكر ” إثر  حالات القمع والتعذيب والاعتقالات القسيرية لـ”المعارضين”، لا تزال قوات الانقلاب تمارس أساليبها الوحشية تجاه المعتقلين سواء كان بالاعتقال أو التعذيب أو منع الدواء والإهمال في الرعاية الصحية لدرجة إصابة العديد من المعتقلين بأمراض مزمنة، وكذلك منع إدخال الملابس الشتوية والغطاء الكافي لهم.

والاعتقال لم ترحم صغير ولا كبير كل ما يهم العسكريين هو أنك معارض أم لا؛ فمن بين المعتقليين الدكتور “مجدي قرقر” الأمين العام لحزب  الاستقلال، والمحتز داخل سجن العقرب (اللاإنساني)، حيث يواجه الدكتور “قرقر” حالة من الإهمال الطبي المتعمد من جانب مليشيات الانقلاب؛ وقالت المهندسة “مديحة مجدي” نجلة الدكتور “قرقر”خلال مؤتمر “انتهاكات الداخلية.. مش حالات فردية”، المنعقد بنقابة الصحفيين بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان، اليوم الخميس،: إن إدارة السجن جردت المعتقلين من كافة متعلقاتهم الشخصية، وقطعوا عنهم المياه، والكهرباء، موضحة أن بعض المحبوسين الآن بدءوا في طلب أدوية لعلاج الملاريا، فضلا عن إصابة عدد كبير منهم بالجرب والأمراض الجلدية، مشيرة إلى أن تصاريح الزيارة يتم سرقتها من أهالي السجناء، وأن الكانتين” الذي كان الوسيلة الوحيدة لشراء الطعام داخل السجن في ظل قلة الطعام المقدم لهم، تم إغلاقه.

وأكدت المهندسة “مديحة قرقر” أنه قبل زيارة المجلس القومي لحقوق الإنسان لـ”السجن” تم نقل والدها وآخرين لمستشفى سجن طره لإصابته بحساسية في جميع أجزاء جسده، ثم أعادوه مرة أخرى بعد  انتهاء الزيارة إلى زنزانته، لافتة إلى وفاة 5 سجناء في سجن العقرب خلال عام واحد، نتيجة الإهمال الطبي، وأن والدها فقد 40 كيلو، نتيجة قلة الطعام وتدهور حالته الصحية، مشيرة إلى أنها لم تتمكن من إدخال العلاج إلا 3 مرات فقط خلال 10 أشهر، مما يعني بقاءه دون علاج لمدة ٧ أشهر.

كما أشارت إلى أن هناك  معتقلا الآن بسجن العقرب مصابين بعد إضرابهم عن الطعام واعتداء قوات السجن عليهم، ورفضت مستشفى السجن علاجهم حتى لا يتم إثبات الإصابات الموجودة فيهم، ومنها حالات بالكسور والجروح.

ويذكر أن الدكتور “مجدي قرقر” يعاني من مرض فيروس “سي” ولديه مشكلات أيضًا في القلب، إلى جانب معاناته من ارتفاع ضغط الدم، كما سبق أن أجرى عملية بالعمود الفقري وما تزال آثارها واضحة من خلال عدة مسامير جرى تركيبها في ظهره.

كل هذه الأمراض مصاب بها “قرقر” ومازالت داخلية الانقلاب بقيادة “مجدى عبدالغفار” تواصل تعنتها مع قرقر بمنع علاجه أو ادخال الأدوية الأساسية له.

 

 

*التشيع في زمن السيسي: أكل ونوم ودولارات بالكوم

فجّر الشيخ ناصر رضوان، المنسق العام لائتلاف “خير أمة”، مفاجأة من العيار الثقيل، تكمن في أن القارئ محمود الشحات أنور، أحد القراء المشاهير والمعتمدين بإذاعة القرآن الكريم وعضو بنقابة القراء، قام بصحبة القارئ محمد يحيى الشرقاوي بالسفر إلى طهران خلال الأسبوع الماضي، للمشاركة في إحياء حفلات المراجع والحوزات الشيعية، مؤكدًا أنهم ما زالا في إيران حتى الآن.

وبدأت محاولات الشيعة استغلال الحالة السياسية شبه الفوضوية في مصر عقب ثورة يناير ٢٠١١ وكذا استغلال الحالة الاقتصادية المترهلة من أجل وضع بذرة التواجد الشيعي في مصر والتي حرصت إيران على وضعها أيام مبارك, ولكنها لم تجد المناخ المناسب لها كي تنمو لأسباب عديدة أهمها موقف حكومة الدكتور هشام قنديل ووزارة الأوقاف- في ذلك الوقت- ضد أي نشاط للشيعة في مصر ومنها الملاحقة لمن يُعلم عنه أنه على اتصال بإيران.

السيسي يرحب!

وتساءل “رضوان”، المنسق العام لائتلاف “خير أمة”، عن السر وراء سماح الانقلاب باستمرار حملات التشيع دون مواجهة، وقال: “كيف سافر هؤلاء القراء المشاهير إلى طهران؟”، منوهًا بأن سفرهم  مخالف لقرارات الأزهر والأوقاف في هذا الصدد، منوهًا بأن هناك تواطؤًا في الحفاظ على العمائم الأزهرية من الزج بها فيما يخدم المذهب الشيعي.

منوهًا بأن القراء يلجؤون للسفر إلى طهران أو العراق، وأن “أغلبهم يتلقى دعوات لإلقاء ندوات بأحد المراكز الإسلامية في العراق أو إيران، لكن يقوم بعد السفر برفع الأذان الشيعي مقابل الأموال، التي تغدق بكثافة من الحوزات والمراجع الشيعية في هذا الصدد، ناهيك عن قيامهم بإلقاء دروس حول المد الشيعي للطلاب هناك، بصفتهم الأزهرية، حتى يكونوا وسيلة قوية لنشر أن المذهب الشيعي منتشر في مصر؛ لدرجة أن قراء ومشايخ أزهرية تتحدث عنه بالإيجاب“.

دولارات إيران

وكان الشيعة المصريون أول المرحبين ببيان 3 يوليو والانقلاب ضد الرئيس محمد مرسي وصدر بيان باسم ” شيعة مصر” جاء فيه نحن وراء جيش بلادنا والسلطة الشرعية التي فوضها الشعب المصري في 30 يونيو لحين إجراء الانتخابات” وحرضوا على مواجهة التظاهرات المؤيدة للرئيس مرسي بكل قوة، ثم أعلنوا تفويضهم للسيسي في 26 يوليو ٢٠١٣ للقضاء على الإرهاب المحتمل، على حسب قوله.

وطالب منسق العام لائتلاف “خير أمة” بضرورة التصدي وبقوة لتلك الظاهرة من قبل مكتب شيخ الأزهر مباشرة، وليس بالتعاون مع وزارة الأوقاف، التي تتعمد الضرب بالقرارات عرض الحائط، دون أي مراعاة للمسئولية الدينية خاصة في تلك الفترة الحرجة، منوهًا أن المؤسسات الدينية قامت بمكافأة الشيخ فرج الله الشاذلي، صاحب واقعة رفع الأذان الشيعي والمسجلة بالفيديو، بعدما صدر قرار بمنعه من التلاوة بالجامع الأزهر قاموا بإعطائه فرصة للعمل بالإذاعة والتليفزيون.

من جانبه علق القارئ ياسر عبد الباسط عبد الصمد، نجل الشيخ عبد الباسط، أنه سافر إلى إيران منذ 10 سنوات، لكنه رفض بعد ذلك أن يذهب إليها، وذلك لعدة أسباب؛ في مقدمتها أنهم يقومون بتوجيه الطلب إلى القارئ برفع الأذان الشيعي، مؤكدًا تعرضه للواقعة، عندما كان هناك، لكنه رفض فعل ذلك على الرغم من كثرة الدولارات والذهب، بعدما تحدث مع شخصيات دينية لها في أصول الفقه والعقيدة، وأكدوا له عدم جواز رفع الأذان، منوها أنه يتعين أن يكون سفر القراء بضوابط، لكن لا يمنع على الإطلاق.

تمرد” الشيعية

وحقق الشيعة في مصر بعد الانقلاب على الرئيس محمد مرسى”  ما لم يحققوه من قبل وكانت أول مكاسبهم حذف المادة (219) من دستور 2012 التي تنص على “مبادئ الشريعة الإسلامية تشمل أدلتها الكلية، وقواعدها الأصولية والفقهية، ومصادرها المعتبرة، في مذاهب أهل السنة والجماعة”, والتي وضعت قاعدة دستورية بعدم الاعتراف بأي مذهب يخالف منهج أهل السنة والجماعة.

وجاءت التعديلات الدستورية التي وضعتها لجنة الخمسين التي شكلها نظام عدلي منصور المعين من قبل المجلس العسكري لتفتح الباب أمام الشيعة في مصر للحصول على الاعتراف بهم.

من جهته قال الشيخ محمد الطبلاوي، نقيب القراء، إن النقابة ستقوم باتخاذ جميع الإجراءات القانونية حيال سفر أي قارئ، ينتمي للنقابة إلى طهران، مؤكدًا أن القارئ محمود الشحات أنور، والقارئ محمد يحيى الشرقاوي، لم يقوما بإبلاغ النقابة بأمر سفرهما، الأمر الذس يؤكد بشكل واضح أنهما خالفا القانون، وتعليمات النقابة بالتنسيق مع وزارة الأوقاف، والتي جاءت فحواها بحظر السفر على أي قارئ إلى إيران، إلا بعد الحصول على موافقة رسمية من النقابة، بجواب رسمي، وبعد الحصول أيضًا على موافقة كتابية، من قبل وزارة الأوقاف.

وأضاف الطبلاوي أن النقابة ستقوم خلال الساعات المقبلة بفتح تحقيق موسع مع هؤلاء، منوها أنه قد يصل الأمر إلى حد فصلهم من النقابة، لارتكابهم تلك المخالفات الجسيمة على حد تعبيره، منوها أنه بعد واقعة فرج الله الشاذلي ورفع الأذان الشيعي، ثم قيام عدد من مشاهير القراء بالسفر، قامت النقابة ووزارة الأوقاف بعد تلك الأزمة خلال الشهور الماضية باتخاذ لفيف من الإجراءات، لمنع استغلال العمائم الأزهرية في رفع الأذان الشيعي، وخدمة التيار الشيعي على حساب السني، خاصة أن أغلب من يسافر من القراء إلى إيران والعراق يقومون برفع الأذان الشيعي مقابل الدولارات والأموال.

وبدأت إيران في اللعب بورقة “الطابور الخامس”من المتشيعين المصريين لاختراق النظام المصري واستخدام بعض الساسة مثل ” حمدين صباحي وبعض الإعلاميين مثل إبراهيم عيسى في تحسين صورة إيران لدى الشعب المصري.

وبعد الانقلاب على الرئيس “محمد مرسى” اعترف الشيعة المصريون على صفحتهم الرسمية على الفيس بوك “مصر الفاطمية” والتي جاء فيها: “الحمد لله لقد كنا نحن المصريين الشيعة من أهم من دعموا وساعدوا حملة تمرد (التي قادها الشاب الشيعي محمود بدر بتمويل من الكنيسة والخارج)لإسقاط مرسي“.

وتابعت الصفحة الشيعية:”هذه معلومة احتفظنا بها لأنفسنا لمنع أي تشويش على نجاح الحملة لدرجة أن المقر الرئيسي لحملة (تمرد) منذ ولادة فكرة الحملة كان هو مقرئًا مركز مصر الفاطمية للدراسات وحقوق الإنسان, وقد انطلقت الحملة من داخل المركز“.

 

 

*الشيخ محمود شعبان يروي بعض جرائم جنود وضباط النظام المصري مع المعتقلين في السجون

وجه الدكتور محمود شعبان، استاذ البلاغة والنقد والداعية المعروف، وأحد المحتجزين فى سجن الاستقبال بطرة، رسالة حول الأوضاع بسجون مصر عامة وفي العقرب والعازولي خاصة .

ووجه شعبان تساؤلا لشيخ الأزهر (أحمد الطيب) وجامعة الأزهر: “ما حكم هؤلاء في الإسلام وأنتم تعلمون ما حدث في سجن الأقصر والإسماعيلية من وفاة أناس تحت وطأة التعذيب”؟ مضيفا: “هذا ما بدا للناس لأن القتلى ليسوا إسلاميين وما يحدث أضعاف هذا مع الإسلاميين لكن الإعلام لا يذكر شيئا وبدأوا يخافون من تكرار أحداث ما قبل 25 يناير”.

وجاء نص الرسالة التي  نشرتها “:  لقد كتبت من قبل إلى بقايا ضمير لأني أعلم أن ضمائر كثيرين ماتت، فكتبت إلى البقايا لعلها تتأثر، فلم أجد حراكا ولا استجابة، فكتبت إلى بقايا إنسان لأنني أعلم أن الإنسان المصري شوهوه خُلقا وخلقا وفكرا وثقافة فكتبت إلى بقاياه ولم يتحرك أحد.

واليوم أكتب رسالتي الأخيرة إلى بقايا كائن حي، أكتب فيها عن آلاف مؤلفة من المساجين وأغلبهم من شباب المثقفين وفيهم العلماء والأطباء والمهندسون، أكتب طالبا الحرية لهم ومحاسبة من حبسهم وأرضع أبنائهم ألبان الكراهية وأطعمهم أشواك الظلم وجرعهم مرارة الذل وهم يرون آباءهم خلف القضبان.

أكتب وقد قامت المظاهرات في نيوجيرسي في الأرجنتين طالبة الحرية لساندرا، نعم قامت المظاهرات من أجل حبس القردة ساندرا ومنعها من رؤية الزوار في حديقة الحيوان في الأرجنتين مما أثر على حالتها النفسية والمزاجية فقامت المظاهرات لأنها كائن، وهذا ظلم من البشر لحيوان يشاركهم حق الحياة بلا ظلم ولا ألم.

ألسنا أهلا لحقوق الحيوان إن لم نكن عندكم من بني الإنسان، إننا نرى معاملة نشعر معها في زمن الفرعونية الطاغية والقارنية الكاثرة والهامانية المسيطرة وفي زمن الرويبضات نشعر أننا عند ظالمينا أقرب إلى الحشرات التي ينبغي التخلص منها لضررها ولانعدام نفعها مع أننا فينا أساتذة الجامعة والعلماء والمخترعون.

خذ لك مثلا الدكتور بهجت الأناضولي: أستاذ الكيمياء الفيزيائية تخصص تحويلات الطاقة وتكنولوجيا النانو الحاصل على جائزة الدولة التقديرية والجوائز العربية والعالمية ورئيس مكتب الأولمبياد العربي للكيمياء ورئيس أحد أكبر المجموعات البحثية على مستوى العالم العربي، ومعه في نفس قضيته الأستاذ الدكتور أحمد محمود محمد الأقرع الأستاذ بكلية العلوم وبكلية الهندسة بالجامعة البريطانية والحاصل على جائزة جامعة القاهرة وممثل مصر في المنظمات العالمية والدولية لطاقة الهيدروجين والحاصل على الدكتوراه المشتركة بين القاهرة وجامعة بنسلفانيا الأمريكية والأستاذ الزائر بمعهد طوكيو للتكنولوجيا باليابان وأحد مؤسسي تكنولوجيا بمصر، ومعهم الأستاذ الدكتور عبدالرحمن الشبراوي أستاذ العقاقير بصيدلة القاهرة وصاحب أكبر المجموعات العلمية في العقاقير وحاصل على الدكتوراه من بتروسبورج من أمريكا.

هؤلاء يا سادة كانت لهم أبحاث عن الطاقة النظيفة ونشروا أكثر من أربعين بحثا عالميا في مجلات أمريكية ويابانية وأوروبية ومطلوبون في الخارج لينهضوا بالعلم والعالم في تخصصاتهم، وقد وصلوا إلى أنواع من الطاقة البديلة التي لا تضر البيئة وبدلا من التكريم العالمي لهم من بلدهم، هم الآن خلف القضبان لأنهم متهمون بالانضمام لجماعة إرهابية وكل ما فعلوه بناء مستشفى متطورة عالمية مجانية فيها كل التخصصات والعمليات التي لا تجدها في المستشفيات الحكومية مثل الغسيل الكلوي والحضانات وغرفة عمليات حديثة متطورة كل هذا مجانا وبأسعار رمزية من أساتذة يتصدقون بعلمهم ووقتهم على مرضى مصر من الفقراء، إذن نحن في زمن حبس العلماء والتهمة إعانة الفقراء.

والعجيب أن هؤلاء العلماء لا يتعاملون في السجون معاملة المجرمين ولا الآدميين لأن بلدنا أسقطت حقوقنا وأهدرت أدميتنا لذلك كتبت إلى بقايا كائن حي، وأدل شيء على ذلك معي أنا لما حدثتك أنني أصيبت بجلطة وأمرت النيابة بتحويلي إلى المستشفى وحضرت سيارة الإسعاف ولكن العقيد محمد غانم قال: “مستشفى إيه دا كلب ولا يسوى ارحلوا به إلى سجن العقرب،

وفي الطريق قال الضابط طه ونس: ارميه من السيارة وأنت على سرعة 180كم وقل إنه أراد الهروب وظل يسبني طول الطريق، وبعد أربعة شهور حولوني إلى سجن الاستقبال ومع أول نزول من الزنزانة للزيارة سلم على الإخوة وأخذوا يقبلونني فما كان من إدارة السجن إلا أن أدخلت من سلمت علي إلى التأديب لأنه سلم على الإرهابي الخطير محمود شعبان المصاب بجلطة والناس يحملونه لأنه لا يستطيع الحركة.  وبعد ثمانية أشهر مع الجلطة والإهمال الطبي ومع قيام الليل ودعاء الله طالبا الشفاء وأتى الشفاء من عنده ليلة العيد برؤيا صالحة أسأل الله أن يرزقني خيرها وأن يتم علي نعمته، لكن إدارة السجن حزنت لماذا شفي محمود شعبان، وأتت وفتشت الزنزانة لأن خبر الشفاء انتشر بين الناس من خلال إخبار الأهل في الزيارات، وانتهى مسلسلي مع المرض وبدأ مسلسل آخر عنوانه الموت فقد تعودنا أن نسمع دكتور يا شاويش ثم في اليوم التالي خبرا بوفاة فلان لدرجة أنه في شهر يوليو الماضي مات ثمانية وثلاثون سجينا، ومرت الأيام والمعاملة من سيئ إلى أسوأ من إدارة سجن الاستقبال وفي بعض الأوقات كان يخف السوء ويحل بعض الهدوء.

وفي هذا التوقيت طلبني أمن الدولة بعد أكثر من عام على حبسي احتياطيا على ذمة قضية بتهمة الانضمام إلى جماعة، وفي أثناء هذه السنة منذ شهر تحديدا حكم علي غيابيا في قضية أخرى بستة أشهر سجن وأنا في سجن الاستقبال، فسألت يحكم علي غيابيا وأنا عندكم هل أنا هارب في سجن الاستقبال والقضية ملفقة سبق أن أخذت منها إخلاء سبيل وحفظت ثم تحركت وأنا في السجن ولم أعلم بها لا أنا ولا المحامي، وتم الحكم غيابيا دون إعلام أو حضور مني مع أني كنت في السجن، بل علمت بالحكم من الإعلام.

وليست تلك هي السوأة الوحيدة في منظومة العدالة البشرية إنما أعظمها قانون الحبس الاحتياطي الذي يبيح للنيابة أن تحبسك دون جريرة لمدة خمسة أشهر تعرض فيها على النيابة عشر مرات وفي كل مرة لا يكلمك الأستاذ وكيل النيابة في أي شيء سوى ما المطلوب، فتقول البراءة أو إخلاء السبيل لانتفاء التهمة فيأمر بالتجديد لخمسة عشر يوما أخرى.

وفي مرة سألت أحدهم ما تهمتي فقال لا أدري أنا قاضي تجديد فقط، وبعد الخمسة أشهر تتحول إلى المشورة التي تكمل ثمانية عشر شهر وبدلا من العرض كل خمسة عشر يوما تعرض كل خمسة وأربعين يوما على قاض، وتحدث نفس المسرحية عرض على القاضي ويتكلم المحامي والقاضي يقول آخر الجلسة وفي كل مرة تقول ما تهمتي والإجابة انضمام لجماعة والسؤال لمدة سنة ونصف، ألم يقرأ أحد الأوراق ويكتب إدانة أو براءة؟

إنه الاعتقال بمسمى جديد ليناسب سنة بعد ثورة 25 يناير التي تغيرنا بعدها إلى الأسوأ، فقد كان المعتقل يستطيع رفع قضية ويطالب بالتعويض عن فترة اعتقاله، أما الآن فليس لك الحق لأنك محبوس على ذمة قضية وتمر سنة ونصف والمحامي لم يقرأ ورقة من الاتهام ولم يطلع على القضية بل من الممكن أن يجعل الفترة سنتين إذا رآها تستحق ذلك وبعد السنتين إما أن تحال أو البراءة، هذا قانونهم ومع ذلك فإن إخوة لنا خرجوا في رابعة من المخرج الآمن فكان جزاؤهم الحبس والآن مر عليهم ثمانية وعشرون شهرا ولم يخرجوا مع الادعاء في الإعلام أن من سيخرج من المخرج الآمن لن يتعرض له أحد، وفعلاً لم يتعرض لهم أحد بالسجن أكثر من عامين، والمصيبة أنه لا تهمة ولا دليل على اتهامك بشيء سوى تحريات الأمن الوطني وعلى من وضع قانون الحبس الاحتياطي.

أيا ما كان فقد عرضت على أمن الدولة فقال لي كيف حالك يا دكتور هنا أفضل أم العقرب، قلت هنا سجن وهناك سجن، لكن الظلم درجات، وأنتم في ظلمكم في العقرب تخطيتم المعقول واللا معقول وسيحاسبكم رب كبير يقول للشيء كن فيكون. وأخذ يسألني عن الإخوة أصحاب القضايا التي لا معنى ولا عنوان لها، الناس التي لا تعرف شيئا عن أي شيء وأخذوا بلا جريرة سوى الصلاة في المسجد كقضية الشرقية الذين أخذوا شبابها في كل القرى المجاورة لمجرى قناة السويس من طريق الإسماعيلية بطول 25 كم، كل القرى الواقعة في هذا المكان أخذوا أي شاب ملتح أو زوجه منتقبة أو يصلي في المسجد، بل حدثته عن قضية مطروح وهؤلاء تعلموا الصلاة في السجن وتعلموا قراءة القرآن في السجن وأغلبهم مدخن للسجائر وهم محبوسون أكثر من سنة ونصف ولا يعرفون تهمة لهم.

وحدثته عن لاعب كرة زج به في السجون ولا تهمة له إلا أن خلافا تم بينه وبين مسؤول في الأمن الوطني، فقال له سأحبسك وفعلا لفقت له قضية وضم لقضية كبيرة وأخذ حكما بخمسة عشر عاما وهو لا ناقة له ولا جمل، سوى أن الضابط الفاضل وعده بالحبس، وقلت له أعلم أنكم ستسألون أمام الله عن كل هذه المظالم وأعلم أنكم تحاربون الله ولا أحد يطيق حرب الله، أنت تبلغ من العمر نيفا وثلاثين سنة هل رأيت في حياتك مصريا يموت من شدة الحر؟ قال لا.

قلت العام الماضي أكثر من مائة وثمانين ماتوا من الحر، هل رأيت أحدا يموت من المطر؟

قال لا قلت عشرات إن لم يكونوا مئات ماتوا في البحيرة والإسكندرية وأكثر من مليون فدان غرقوا ولا ثمر في الموسم القادم لأنكم تناسيتم لقاء الله ولأن الدماء التي سالت لن تضيع عن الله الذي قال “ومن قتل مظلوما فقد جعلنا لوليه سلطانا فلا يسرف في القتل إنه كان منصورا” الإسراء 33، الذي وعد بنصره المظلوم هو الله والذي سيقضي له هو الله دنيا وأخرى وأعلم أنه لا حل إلا في شريعة الله بحيث يقدم القتلة للقصاص فإن عفا أهل الدم نتحول إلى الدية وأعلم أن الدماء التي أريقت والأعراض التي انتهكت لن تضيع عند الله حتى الأموال التي سلبت لا تضيع، لا مصالحة ولا حل إلا بشرع الله ولن تستقيم مصر إلا بشرع الله، ولا تتخيلوا أن القبضة الأمنية حل، فما حدث أيام عبدالناصر لن يتكرر، فالزمن غير الزمن والناس غير الناس والإعلام غير الإعلام والعالم غير العالم، إنكم محاصرون بالقبضة الأمنية الغاشمة وبالأزمة الاقتصادية الخانقة وكلاهما لا حل له إلا بشرع الله.

قال من أين تعيش؟ فقلت أنا مستور بستر الله وقد عاهدت ربي ألا آخذ جنيها من أحد على كتاب الجامعة على ألا يحوجني ربي لأحد، وقد فعلت لأنني وأنا معيد عاهدت أحد أساتذتي ألا آخذ شيئا من مال الكتاب لأنه سحت لأن قانون جامعة الأزهر تدريس كتاب التراث، فكنت أتصدق بما يأتيني من مال الكتاب على الطلبة وكنت أعطي الطلبة الكتاب على نفقتي لمن لم يجد ثمنه، وفي السنة الوحيدة التي أجبرت على كتاب في مادة البحث البلاغي كان الكتاب بستة جنيهات، وسل الطلبة عني تعلم من أنا. وكان سؤاله سببه أن الجامعة كانت تصرف لأولادي نصف الراتب كاملا ثم بعد ذلك أوقفوا صرفه وقالوا لا تستحق إلا نصف الأساس وأنت مديون للجامعة بخمسة وعشرين ألفا ونصف من الجنيهات لما أخذته العام الماضي وسيخصم من أولادك تباعا، مع أن القانون الذي أحضره لي الإخوة نصه أنه يصرف للمسجون احتياطيا نصف الراتب والحوافز وكل ما كان يستلمه وهو في العمل،

فعلمت أن هذا تضييق جديد وهذا لن يحرك مني شيئا ولن أتنازل عن ديني ولن يقهرني الظلمة، لأن أبناء محمود شعبان يأكلون الخبز اليابس ولا يمدون أيديهم لأحد وربي لن يحوجني لأحد قلت يا خلق الله “من استوى تبرها وترابها في يده لا يستطيع أحد عقابه”، فالدنيا تحت أقدامنا لم تنل من قلوبنا ونسأل الله أن نظل كذلك،

علما بأنه عُرضت على أولادي أموال طائلة ومرتبات شهرية وأنا في السجن فلم يقبلوا مليما لأني قلت لزوجتي قبل حبسي: سأكون بريئا منك أمام الله إن قبلت مليما من أحد، لا تأكلوا بديني ولا تتاجروا بحبستي وأحسب زوجتي مؤمنة دينة صابرة محتسبة والحمد لله ما قبلت شيئا من قريب ولا من بعيد والشكر لكل أخ حاول إكرام أهلي في غيبتي وأقول له أجر في نيتك وجزاك الله خيرا. وانتهيت من كلامي على أن الحل في شرع الله لا غير ووعدني بلقاء قريب يكون فيه فرج، فقلت إن البشر لا ينشئون قدرا وإنما يكشفون قدرا ولن نخرج إلا بأمر العزيز الحميد الذي إذا أراد سخر العبيد وكلنا له عبيد.

فقال ما قصة الكلمات الأربع التي يكتبها الإخوة في الزنازين قلت هي “إذا بلغ الظلم مداه وتناسى الظالم الإله وكانت الحرب على دين الله ولم يكن للمظلوم سوى الله ساعتها يتدخل الإله”.

فقال الحرب على دين الله، قلت نعم أما رأيت قصة النقاب في جامعة القاهرة التي لم يجد رئيسها سببا لتدني المستوى العلمي الذي جعلنا في المركز قبل الأخير من بين مائة وأربعين دولة سوى النقاب، قلت يا أخي تدعون الحرية وتركتم العارية من باب الحرية أما تتركون المحتشمة من باب الحرية، إن تعليمكم الفاشل لن ينصلح، وقد أتيتم على رأس وزارة التربية والتعليم بوزير لا يجيد الإملاء وإنا لله وإنا إليه راجعون.

وانتهى الحوار.

وفي اليوم التالي حدثت مشكلة وأخذ الإخوة يكبرون ويطرقون على الأبواب بسبب سوء المعاملة في الزيارة ورفض دخول الأطعمة، فما كان من إدارة السجن إلا أن أرسلت إلينا المدعو محمد علي الرجل الثالث في مصلحة السجون الملقب بماكينة سب الدين ومعه المئات من الضباط والأمناء والعساكر والكلاب البوليسية وأخذوا ممثلين عن كل العنابر والزنازين، وكنت مع هؤلاء للقاء هذا الرجل وزبانيته وفي الطريق طلب مني الإخوة عدم الكلام لأنه سيئ الخلق وهدد بتحويل الإخوة إلى سجن العقرب، فلا تتسبب في إيذاء إخوانك وكنت في آخر الصفوف فإذ برجل نحيل البدن سليط اللسان سيئ الأدب مع الرحمن مختبئ خلف نظارة سوداء تخفي ضعف خلفها.

بدأ يتحدث عما يمكن أن يفعله فينا وقال بالنص: “أنا ممكن أوديكم العقرب تعيشوا في مقابر هناك وبالملابس الداخلية وتناموا على الأرض في عز الشتاء، وتذكرت معاناة الإخوة في سجن العزولي حين كانوا بعد رحلة التعذيب في عز الشتاء يخرجون الإخوة عرايا وينادونهم بأسماء نساء مثل نانسي وهيفاء وحنان، مع أن الإخوة لحاهم تملأ صدورهم، وكانوا يجبرونهم على أن يغنوا أغنية تسلم الأيادي ومن لا يغني بصوت عال يضرب على قفاه في رحلة إذلال مهين تشعل في القلوب كراهية الجيش والشرطة لا تزول بمرور السنين. هذا شيء تذكرته يدل على أنه قد يفعل ما يهدد به بل هو حادث فعلا الآن في سجن العقرب، ثم أخذ يسب دين الله ويقول نحن الأقوى ثلاث مرات، فقلت يا رب اللهم إني أبرأ إليك مما يقول هذا حسبنا الله ونعم الوكيل وتراجعت لأخرج من الصف معترضا على سب دين الله فأسكتني الضباط ولم أسكت فقال لي أحد: “اسكت يا دكتور محمود وخليها تعدي على خير فقلت حسبنا الله ونعم الوكيل”، فقال لي أحد الممسكين بالكلاب: أنت تقول حسبنا الله ونعم الوكيل ماذا فعلت لك؟ فأتت بك إلى السجن ولم تنفعك بشيء.

قلت نفعت وسترون انتقام الله قريبًا وسنرى نحن فرج الله قريبا، ثم عدت إلى زنزانتي مغضبا حزينا على ديني الذي سب ومعاتبا للإخوة الذين كانوا يسكتونني، فقالوا الحمد لله أنه لم يسمع صوتك لقد قال له أخ من الصفوف الأولى “بلاش تسب الدين”، فقال له: “وأنت مال … أمك أنا هطلع .. أمك”.

تلك قصة أهديها لشيخ الأزهر والجامعة وأسألهم ما حكم هؤلاء في الإسلام وأنتم تعلمون ما حدث في سجن الأقصر والإسماعيلية من وفاة أناس تحت وطأة التعذيب، هذا ما بدا للناس لأن القتلى ليسوا إسلاميين وما يحدث أضعاف هذا مع الإسلاميين لكن الإعلام لا يذكر شيئا وبدأوا يخافون من تكرار أحداث ما قبل 25 يناير ويقولون هل صيدلاني الإسماعيلية خالد سعيد الجديد ويحرك ثورة جديدة ضد ظلم الشرطة والجيش، فقلت ينتظر من ينتظر أما نحن فلا نتعلق بـ25 يناير بل نتعلق برب قادر يقول للشيء كن فيكون، أخبرنا أنه لن يصلح عمل المعتدين.

وقد فاق ظلم الظالم كل حد وإن لم يتحرك له أحد، فإنا ننتظر عدل الواحد الأحد الذي قصم ظهر حمزة البسيوني لما قال: لو نزل ربنا لحبسته في زنزانة انفرادية فدخلت أسياخ الحديد في بدنه في حادث مروع ولما جمعوا أشلاءه وكفنوه وأرادوا إدخاله المسجد للصلاة عليه أبى الله، ومنعه من دخول بيته ليكون عبرة، ساعتها صعد شيخنا وأستاذنا الشيخ كشك المنبر وقال: يا حمزة من حبس من، حبست الله في زنزانة أم حبسك الله ومنعك من دخول بيته.

أفيقوا يا خلق الله قبل أن تأتي عقوبة الله العامة “واتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة” (الأنفال).

تلك نصيحة للكل وختاما “فستتذكرون ما أقول لكم وأفوض أمري إلى الله إن الله بصير بالعباد” (غافر). إلى اللقاء تحت سماء الحرية على أرض العزة نشم روائح الإيمان سعداء بزوال الطغيان. محمود شعبان.

الانقلاب يعترف بخطورة سد النهضة والإفلاس قريباً .. الخميس 10 ديسمبر.. حسني مبارك والفيفا يتربعان على عرش الفساد العالمي

الانقلاب يعترف بخطورة سد النهضة والإفلاس قريباً

الانقلاب يعترف بخطورة سد النهضة والإفلاس قريباً

وبكرة تشوفوا مصر

الانقلاب يعترف بخطورة سد النهضة والإفلاس قريباً .. الخميس 10 ديسمبر.. حسني مبارك والفيفا يتربعان على عرش الفساد العالمي

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*مبارك” الأكثر فسادًا عالميًا.. سياسيون: ”حَلب” البلد 30 سنة!

بعد 5 سنوات من ثورة 25 يناير التي أطاحت بنظام الرئيس الأسبق حسني مبارك عقب مرور 30 عاما تقلد فيهم زمام الحكم في مصر، وفي ظل حكم البراءة الذي حصل عليه الرئيس المخلوع وأولاده وحاشيته أجمع، أعدت منظمة الشفافية الدولية، تصويتا على الإنترنت على أكثر الشخصيات فسادًا، ضم أكثر من 15 شخصية ومؤسسة ومنظمة من مختلف دول العالم، وتصدر مبارك القائمة.

وقالت عنه إنه متهم بتحويل ملايين الدولارات من أموال الشعب المصري إلى خارج البلاد، فضلا عن عدم وجود إرادة سياسية لمحاكمته أو عائلته أمام العدالة، وأطاحت ثورة 25 يناير 2011 بمبارك وسجن في تهم فساد وقتل المتظاهرين، لكنه المحكمة برأته من التهم الأخيرة.

 

 العدل السياسي

وتعليقاً على ذلك قال جمال زهران، استاذ العلوم السياسية، إن المشهد الحالي مأساوي ويسيطر عليه التناقض بشكل كبير، قائلا “احنا عارفين الحرامي وبنلف حواليه“.

 وأضاف في تصريح أننا نحاكم من سرق البلاد ونهبها بالقوانين التي وضعوها لأنفسهم، مؤكدا أن الثورة لم تتمكن من محاكمتهم، ونحن نعيش وضع سيء ومأساوي من جميع الاتجاهات، وأنهم تمكنوا من الهرب بأموالهم والاستمتاع بها وسط هجوم المنصات الإعلامية علينا وتحولنا إلى أعداء وأصبحت الساحة خالية لمرتضى منصور“.

وأكد أنه عندما تقوم الثورات لابد من تحقيق العدل السياسي إجراء المحاكمات الثورية، لكن ذلك لم يحدث ويتم إصدار أحكام ثم إلغائها وكانت المحاكمات هزلية وبها توجيه للسلطة القائمة منذ أيام المجلس العسكري، وهم يتحكمون في القضاء وفقا لأهوائهم- على حد تعبيره.

 وتابع: “لا يوجد ضمير لديهم وهم من نهبوا الملايين من دم الشعب، وسط مناصب حكومية وقضائية تمتنع عن الاستجابة لإرادة الشعب، ولازم الشعب يراقب أمواله“.

 

 الطريق الصحيح:

ومن جانبه قال حسن نافعة، استاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، إن منظمة الشفافية لم تبعد عن الحقيقة وكان يجب إعلان ذلك منذ فترة طويلة وهو تأخر 5 سنوات كاملة لأنه الشعب ثار ضد نظام مبارك، ولو كان صدر قبل ذلك كان أعطى انطباع أن الشعب كان مُحكّم في ثورته.

 وأضاف نفعة، أن يأتي هذا التصنيف متأخرا أفضل من ألا يأتي نهائياً، مشيراً إلى أن ذلك يؤكد أن الثورة كانت على الطريق الصحيح وإدانة للحكم ببراءاته في نهاية المطاف لأن الشعب لم يتمكن من محاكمة النظام الذي سقط رأسه، قائلا براءة مبارك في ضوء هذا التقرير يصبح مشكوكاً فيها وتثير علامات استفهام“.

وأكد أن المنظمة تتبنى معايير دقيقة ومعلومات من مصادر مختلفة عن ثرواته وطريقته في إدارة الدولة، وأن المنظمة لها مكانتها ولها احترامها ولديها كل الأدلة التي تجعلها تصل إلى هذه الحقيقة، وأشار إلى أن هذا التقرير يؤكد أن مبارك لم يكن فاسداً على مستوى المنظومة الإقليمية ولكن على المستوى العالمي وظل في السلطة اكثر من 30 عام وهى فترة طويلة تؤكد اذا كان فاسدا بطبعه وهذه فترة كافية لكي يرتكب من الأعمال ما يجعله على رأس قائمة الفساد في العالم.

 

 ناقوس خطر:

ومن جانبه صدّق المحامي الحقوقي نجاد البرعي، على ما جاء في تقرري منظمة الشفافية قائلا: “ده واحد اختلس هو وأولاده ونهب ثروات البلد“.

واستنكر البرعي، تأخر التحقيقات في انتهاكات مبارك وفساده خلال سنوات حكمه، وأن العالم كله يعلم انتهاكاته التي ارتكبها بحق البلد، وأن ذلك يدق ناقوس خطر.

 وأكد أن مبارك على مدى 30 سنة استطاع “حلب” البلد وكان من المفترض أن يكون الآن في السجون

 

 

*فشل في تمارين “الضغط” ثم حذر داعش من الصعايدة!.. يوم سيء للمتحدث العسكري

عرّض المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة نفسه الأربعاء 9 ديسمبر 2015 لموجتين من السخرية، واحدة بسبب فشله في تأدية التمارين الرياضية بشكل صحيح، والثانية بسبب تحذيره لعناصر داعش مما سيفعله بهم الصعايدة “لو فكروا في دخول مصر” متجاهلا أن داعش متواجدة في مصر بالفعل ونفذت فيها إحدى أكبر عملياتها الإرهابية.

المؤكد أن العميد محمد سمير المتحدث باسم القوات المسلحة كان يريد عبر الإطلالتين توجيه رسالة واحدة تعبر عن القوة والجاهزية التي تتحلى بها القوات المصرية في مواجهة المخاطر الخارجية والداخلية، ولكن المؤكد أيضا أن الرسالتين لم تصلا بالشكل الذي كان مخططا.

في لقطة أولى ظهر العميد مع عدد من شباب ضباط الشرطة المصرية وآخرين من ضباط الجيش يتنافسون في الأداء السريع لتمارين الضغط حيث يكون الفائز هو من ينجز أكبر عدد من “الضغطات” في أقصر وقت، ويفترض نظريا أن العميد فاز على الشباب، ولكن اللقطة أصبحت مثار سخرية جمهور الشبكات الاجتماعية لأن ما أداه لم يكن له علاقة بتمارين الضغط بل بدت أشبه بعرض راقص.

 

الصعايدة في مواجهة داعش

الإطلالة الثانية كانت أثناء ذات اللقاء الذي جمع العميد سمير بضباط جهاز الأمن المركزي التابع للشرطة المصرية، إذ قرر أن يوجه تحذيرا إلى داعش من التفكير في دخول مصر، ولكنه لم يحذرهم من قوة الجيش ولا الشرطة التي حل ضيفا عليها ولكنه حذرهم من بطش الصعايدة (سكان جنوب مصر) الذين سيحولون أنصار داعش إلى “فوانيس” للإضاءة.

ومضى قائلا: “لن تستطيع ما تطلق على نفسها داعش التفكير فى دخول مصر، لو فكرت داعش تدخل مصر فخسارة فيها الرصاص الذى نطلقه عليهم”، بحسب صحيفة اليوم السابع الموالية الانقلاب.

ومجددا أصبح ما قال مثار سخرية على الشبكات الاجتماعية لتجاهله أن داعش موجودة بالفعل في مصر ولها فرع بارز في شبه جزيرة سيناء كما أنها نفذت مؤخراً عملية إرهابية نوعية كشفت عن خلل ضخم في الأمن المصري عندما فجرت طائرة مدنية روسية بقنبلة تم تسريبها عبر مطار شرم الشيخ الأمر الذي قضى على الموسم السياحي المصري بالكامل.

يذكر أن تنظيم “أنصار بيت المقدس” المسؤول الأول عن العمليات التي تجرى ضد الجيش المصري في سيناء، اندمج مع تنظيم داعش بعد عقد البيعة له في نوفمبر 2014، ليصبح اسم التنظيم “الدولة الإسلامية في ولاية سيناء“.

وقام التنظيم منذ ذلك الوقت بتنفيذ العديد من العمليات ضد العناصر والمنشآت العسكرية في شبه المدينة، كان آخرها أمس الثلاثاء الموافق 8 ديسمبر، إذ قاموا باستهداف مدرعة في مدينة رفح بعبوة ناسفة، ما أسفر عن مقتل ضابط و3 جنود وإصابة 4 آخرين.

واستطاع التنظيم في عملية قد تكون الأكبر والأخطر في تاريخه اختراق الأمن المصري في مطار شرم الشيخ وأسقط طائرة مدنية روسية كانت تقل 217 راكباً عبر تفجير عبوة ناسفة تم تسريبها داخل الطائرة، ما أسفر عن مقتل جميع ركاب الطائرة.

ولم تقتصر العمليات على سيناء فقط، إنما امتدت لتشمل مناطق مختلفة في مصر، كان أهمها الهجوم الذي استهدف القنصلية الإيطالية في القاهرة يوم 12 يوليو/تموز 2015.

 

 

*شاهد- بعد خراب مالطا.. “الانقلاب”يؤكد خطورة سد النهضة

أثار إعلان حكومة الانقلاب عن وجود مخاطر على مِصْر جراء بناء “سد النهضة الإثيوبي” العديد من علامات الاستفهام حول مغزى الإعلان بعد أشهر من توقيع السيسي” اتفاقية مع الجانب الإثيوبي مثلت اعترافًا رسميًّا من مِصْر بأحقية إثيوبيا في بناء السد؟ وهل لهذا الإعلان علاقة بفشل المفاوضات بين الجانيبن؟
وجاء هذا الإعلان على لسان علاء ياسين، مستشار وزير الري لشئون سد النهضة في حكومة الانقلاب، الذي اعتبر تصريحات السفير الإثيوبي بالخرطوم عبادي زموا، بعدم وجود ضرر من إنشاء سد النهضة وتأثيره على حصة مِصْر المائية، أمر يرجع إلى وجهة نظرهم، مؤكدًا أن سد النهضة خطر على مِصْر.
وقال “ياسين”: إن المزاعم الإثيوبية بتوليد السد نحو 6 آلاف ميجا وات من الكهرباء، عارٍ عن الصحة، لافتا إلى أن الطاقة المولدة من السد لا تتجاوز الـ2000 ميجا وات، وأكد أن السعة التخزينية لسد النهضة مبالغ فيها، التي تصل إلى 74 مليار متر مكعب من المياه.
تصريحات ياسين هذه سبقها تصريحات أخرى له، الأسبوع قبل الماضي، أعرب فيها عن قلق مِصْر من تسارع إنشاء سد النهضة على الأرض، مشيرا إلى طلب مِصْر عقد اجتماع لوزراء الخارجية والري في الدول الثلاثة، مِصْر وإثيوبيا والسودان، لبحث آلية لضمان تنفيذ الدراسات على الأرض ومراعاة عناصر القلق المِصْرية.

الدوافع الحقيقة وراء بناء السد
من جانبه، حذر الدكتور محمد نصر علام -وزير الري الأسبق- من خطورة تهاون حكومة الانقلاب مع ملف سد النهضة.
وقال -في مقال نشرته صحيفة “الوطن”-: إن الهدف من سد النهضة هو تحكم إثيوبيا فى مياه النيل للتأثير سلبًا على الأوضاع الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والأمنية فى مِصْر، وبما يحد من قدرتنا الشاملة، ومن دور مِصْر الإقليمي.
وأضاف: “تحديات نهر النيل لا تنحصر فقط فيما يحاك من الخارج، فنجد فى الداخل من يخربون الوطن ويستولون على طرح النهر لعمل ثروات طائلة من دماء البلد؛ حيث يقومون باستئجار بعض الفقراء من الصيادين والمزارعين للجلوس على طرح النهر وزراعته“.

 

*صحيفة موالية للسيسي تسيء إلى الرسول في محاولة للنيل من الإخوان

أساءت صحيفة مصرية، موالية لزعيم عصابة الانقلاب عبدالفتاح السيسي، إلى الرسول صلى الله عليه وسلم، من أجل النيل من جماعة الإخوان المسلمين، حيث تساءلت: ماذا قال رسول الإسلام عن الإخوان؟ زاعمة أن “رواية من البخاري وموطأ الإمام مالك تكشف لك رؤية النبي للجماعة من واقع تصرفاتها” (!)

جاء ذلك في مقال كتبه، المدير العام لتحرير صحيفة “اليوم السابع”، محمد الدسوقي رشدي، بالجريدة الخميس، تحت العنوان السابق.

وكال الكاتب، المعروف بموالاته للسيسي، وإشراك هذا الأخير له في لقاءات عدة بالإعلاميين، الاتهامات للإخوان، بشكل يكشف عن نفسيته المريضة التي تختلق الكذب وتصدقه.

واختتم مقاله بالقول “الآن: هل تسمح لي أن أنقل لك رواية من صحيح البخاري، وموطأ الإمام مالك، يمكنك أن تعتبرها قصة استرشادية تساعدك على اختيار الوصف الصحيح للإخوان؟“.

وأضاف “سأل عبدالله بن سلام النبي، صلى الله عليه وسلم، عن ثلاثة أمور لا يعلمها إلا نبي، فأجابه، فآمن به وصدقه، ثم قال له يا رسول الله: إن اليهود قوم بهت، فأرسل إليهم، واسألهم عني، فأرسل إليهم رسول الله، فلما حضروا قال لهم رسول الله: ما تقولون في عبدالله بن سلام؟ قالوا هو سيدنا وابن سيدنا وعالمنا وابن عالمنا، فخرج عليهم، وقال: أشهد ألا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله، والله إنه الرسول الذي تعرفون، والذي تجدونه مكتوبا عندكم في التوراة، فقالوا بل سفيهنا وابن سفيهنا وجاهلنا وابن جاهلنا، وخرجوا عن رسول الله، فقال عبدالله بن سلام: يا رسول الله: ألم أقل لك إنهم قوم بُهت“.

يذكر أنه سبق للكاتب أن نشر هذا المقال نفسه، بموقع الجريدة على الأنترنت، الاثنين 17 نوفمبر 2014 ، تحت عنوان:”ماذا قال النبي محمد عن جماعة الإخوان؟“.

 

 

*شعبان الطملاوي” معتقل آخر يتعرض للقتل الطبي الممنهج في معتقلات السيسي

يعاني  المعتقل “شعبان عبد القادر الطملاوي” المريض بفيروس سي من تعنت إدارة سجن برج العرب في علاجه وإرساله للمستشفي رغم تدهور حالته الصحية وإصابته بتضخم في الطحال وانتفاخ ملحوظ في بطنه وإصابته بالقئ مصحوب بالدم ودخوله في غيبوبة كبدية لأكثر من مرة، و يعانى من دوالى المرىء التى تنزف منذ أكثر من اربعة اشهر.
ويفيد زملائه في السجن بتعرضه لغيبوبة لأكثر من مرة واستغاثتهم بادارة السجن دون جدوي وسط مخاوف من تدهور حالته الصحية.
جدير بالذكر أن “الطملاوي” من مدينة كفر الزيات أب لـ4 أبناء، ويعمل بمستشفى بترول طنطا، تم اختطافه واخفاءه قسريا لمدة تزيد عن 20 يوما، وتعرضه للتعذيب مما أدي لتدهور حالته الصحية.

 

 

*المحكمة العسكرية تؤيد الحكم بحبس محمد عوض القهوجي عام وغرامة 500 جنيها

أصدرت المحكمة العسكرية بهيئة الطعون حكما بتأييد حكم أول درجة الصادر من محكمة الجنح العسكرية بقنا في الدعوى رقم 13 لسنة 2015 ضد الناشط محمد عوض القهوجي أحد شباب دمنهور الرافض للانقلاب العسكري و 7 آخرين بالحبس عام وغرامة 500 جنيها لكل منهما .
ووجهت لهم النيابة العسكرية التي باشرت الدعوى وأحالتها في اقل من 24 ساعة تهم التواجد في مناطق عسكرية محظورة وهو ما نفوه جميعا أمام النيابة وانه تم اختطافهم من كافيتريا بالأقصر ولفق لهم القضية لكونهم رافضين للانقلاب العسكري .
يذكر أن القهوجي قضى من العقوبة 3 أشهر بسجن قسم شرطة الغردقة والذي عاني فيه وباقي المعتقلين من سرقة كافة متعلقاته الشخصية بالإكراه، من قبل الجنائيين و تعمدهم إهانة المعتقلين بالألفاظ النابية بتحريض من ضباط حجز القسم دون أى إجراءات بحق المعتدين ، واستغاثوا كون عدد كبير من المحبوسين في زنزانة “القهوجي” من الجنائيين بسجن الغردقة مصابون بمرض الإيدز و سط تجاهل إدارة قسم الشرطة لعزل المرضى و حماية باقي المعتقلين من انتقال المرض إليهم .

 

 

*من هو محمد شاكر المرشح لتولي رئاسة الحكومة بعد شريف إسماعيل؟

ترددت أنباء حول ترشيح المهندس محمد شاكر وزير الكهرباء الحالي الذي تولى منصبه في مارس العام الماضي، ليكون خلفا للمهندس شريف إسماعيل في قيادة الحكومة المصرية المزمع تشكيلها فور انعقاد مجلس النواب الجديد.

تخرج محمد شاكر المرقبي في كلية الهندسة في جامعة القاهرة عام 1968 وحصل على الدكتوراه من جامعة لندن عام ‏‏1978 وعمل بالتدريس في كلية الهندسة، كما بدأ العمل الاستشاري منذ عام 1982 حيث أنشأ مكتبا ‏استشاريا في مجال ‏الاستشارات الكهربائية والميكانيكية، ومكتبه له تواجد في عدد من الدول العربية، وعمل مهندسا ‏استشاريا لأكثر من 1500 مشروع داخل وخارج مصر، وعمل مع عدد من المكاتب ‏الاستشارية العالمية.‏

 

المناصب

تولى شاكر” منصب رئيس الجمعية المصرية للوقاية من الحريق، وهو ‏عضو في مجموعة من لجان الكود المصري، وعضو في لجنة إعداد أخلاقيات ممارسة المهنة ‏بالمركز المصري لبحوث البناء

وشغل “شاكر” أيضا منصب رئيس المركز التصديري المصري ‏للإنشاءات، كما يشغل منصب رئيس جمعية خريجي هندسة القاهرة، وأمين عام منتدى الهندسة ‏الاستشارية وهو يتكون من مجموعة من المهندسين الاستشاريين الذين يبحثون سبل كيفية ‏رفع مستوى ممارسة مهنة الهندسة في مصر، وعمل وكيلا أول للنقابة العامة للمهندسين.‏

 

الوزارة الاصطدام مع المواطن

في بداية توليه منصبه كوزير للكهرباء اصطدم “شاكر” مع المواطن المصري، حيث شهدت مصر خلال صيف 2014 أزمة كبيرة في انقطاع الكهرباء عن كثير من المحافظات ولساعات طويلة، حتى وصل الأمر إلى انقطاع التيار الكهربائي في بعض المحافظات إلى 12 ساعة يوميا، ولم يقم الوزير حينها بجهد ملموس لحل المشكلة.

 

اللمبات الموفرة 

أعلن شاكر خلال الأزمة عن اتجاه الوزارة لمنح 4 لمبات موفرة لكل مشترك، في محاولة لتخفيف الأحمال على أن يتم دفع قيمتها على أقساط شهرية تصل إلى 20 شهرا، لكنه لم ينفذ ذلك القرار، خاصة بعد الاستهجان الكبير الذي قوبل به الاقتراح في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

 

لا تشغلوا التكييف أو الغلاية

وطالب محمد شاكر وزير الكهرباء، في برنامج “العاشرة مساء”، بضرورة ترشيد الاستهلاك وعدم تشغيل التكييف أثناء النوم، معتبرا ذلك “ترفيها” من قبل المواطنين، كما طالبت وزارته من المواطنين عدم تشغيل الغلايات معتبرين أنها من أحد أسباب ارتفاع الأحمال، وهو ما تسبب في زيادة حدة غضب المواطنين من عدم الحصول على خدمة جيدة.

 

أطفئوا الأنوار

وطالب شاكر” خلال لقائه ببرنامج “شوبير والنجوم” عبر إذاعة “الشباب والرياضة، المواطنين أثناء نهائي المونديال بإطفاء كل الأنوار، عدا الغرفة التي تشاهد فيها المباراة.

 

أزمة انقطاع التيار الكهربائي ستحل بعد 4 سنوات

أعلن وزير الكهرباء أن أزمة انقطاع التيار من الممكن أن تحل في منتصف عام 2018، ودعا المواطنين إلى ترشيد استهلاك التيار، وعدم تشغيل أجهزة التكييف أثناء النوم، قائلا: “نحن في أزمة ويجب ترشيد الاستهلاك.. وتشغيل التكييف أثناء النوم دلع زيادة عن اللزوم“.

وقال خلال لقاء تليفزيوني العام الماضي، إن هناك سوء استخدام في الكهرباء؛ نظرًا لحصول المستهلك على المنتج بأقل من قيمة التكلفة بشكل متدنّ جدا، والتي تعد من أسباب أزمة الكهرباء في مصر.

 

إلغاء الدعم تدريجيا

وعد وزير الكهرباء المواطنين، بإلغاء الدعم تدريجيا خلال 4 سنوات، حيث كل عام تزداد أسعار الكهرباء وفقًا للشرائح المستخدمة، والتي تبدأ من 100 كيلو، وهذا بالفعل ما تم تطبيقه في يوليو الماضي.

 

اتفاقية المحطة النووية

ووقع وزير الكهرباء في نوفمبر الماضي مع مؤسسة “روس أتوم” الروسية للطاقة الذرية اتفاقا مبدئيا لإنشاء محطة نووية لتوليد الكهرباء في منطقة الضبعة في مصر في 10 فبراير ضمن ثلاث اتفاقيات ثنائية أبرزها اتفاقية لإنشاء محطة كهروذرية في مصر.

ونص الاتفاق على إنشاء محطة كهروذرية في مصر تضم أربع وحدات تبلغ طاقة كل منها 1200 ميجاوات، وتقدم روسيا قرضا لمصر لتمويل عمليات إنشاء هذا المشروع وينفذ على 7 سنوات.

 

عضو في مجلس نقابة المهندسين

فور توليه منصب الوزير، كشفت صحيفة الوطن، أن المهندس محمد حامد شاكر المرقبي، كان واحدًا من مجلس نقابة المهندسين الذي ترشح ضمن قائمة الإخوان.

وتبين أن وزير الكهرباء الحالي، هو وكيل أول نقابة المهندسين السابق، في مجلس إدارة النقابة عام 2011، تحت إدارة النقيب العام محمد ماجد خلوصي، حيث كان مرشحًا ضمن قائمة “تجمع مهندسي مصر” المحسوبة على تيار الإخوان المسلمين.

 

توليه المنصب كارثة

وقال وائل لطفي، رئيس تحرير صحيفة الصباح: “لو كان الخبر صحيحًا أو حتى مجرد جس نبض، فهناك كارثة في أن الدولة ما زالت تفكر بنفس الطريقة، وتكرر خطؤها لثالث مرة، حيث تختار مهندسًا ناجحًا في مجاله ووزيرًا موفقًا في وزارته، ليصبح رئيسًا للوزراء لا لشيء إلا لأن أداءه في وزارته أعجب الناس أو أعجب الرئيس وفي كل مرة تكون النتيجة أننا نخسر وزيرًا كان يؤدي عمله بدرجة ممتاز، ونكسب رئيس وزراء يؤدي عمله بدرجة ضعيف جدا“.

وأضاف لطفي”: “يحدث ذلك لأن القاعدة تقول إن ما ينطبق على الجزء لا ينطبق على الكل، وأن وزيرًا يفهم في المقاولات أو في البترول أو في الكهرباء، ليس بالضرورة رئيس وزراء ناجحًا أو صاحب رؤية سياسية أو اقتصادية“.

ويقول أمين إسكندر، القيادي بحزب الكرامة، إن رئاسة الوزراء لا تحتاج فني أو طبيب أو ضابط، بل تحتاج إلى رجل سياسي مخضرم يستطيع أن يدير الحكومة ويضع سياسيات وخطط عامة تسير عليها الوزارات.

وأضاف إسكندر”: “لا أتوقع أن يتم اختيار شاكر رئيسًا للوزراء فهناك مشروع الضبعة النووي الذي يحتاج إلى أن يكون شاكر أحد المشرفين عليه“.

وإستطلع لآراء بعض المواطنين حول احتمالية تولي شاكر منصب رئيس الوزراء، حيث جاءت ردود الأفعال كالتالي:

قال طه عبد السلام، ويعمل بشركة جنوب الجيزة للكهرباء، إنه يتمنى أن يبقى هذا الوزير في منصبه كوزير للكهرباء فهو نجح في تحقيق مكاسب كبيرة للشركة خلال الأربعة أشهر الماضية وصلت إلى 30 مليون جنيه، بفارق عن المنتصف الأول للعام.

وأضاف عبدالسلام في حديثه: “لماذا كل وزير ينجح في تخصصه يتولى رئاسة الوزراء؟ فالوزير الناجح في وزارته لا يعني أنه يستطيع إدارة الحكومة، وأرى أن يبقى كما هو حتى إتمام خطة الوزارة“.

ووافقته الرأي، هالة محمد، مدرسة، مؤكدة أن هذا العام لم يشهد انقطاعا للتيار الكهربائي وذلك دليل على نجاح شاكر في مهامه فقد وفى بوعوده بأن مصر لن تشهد ظلاما مرة أخرى، حسب ما قالت.

 

 

*بعد الإفراج عن «ترابين» مقابل سجينين..يديعوت: الفضل لخارجية إسرائيل

بعد 15 عامًا في السجن المصري..الإسرائيلي عودة ترابين لبلاده”.. بهذا العنوان بدأت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية تقريرًا لها، لافتة إلى أن (ترابين) الذي اتهم بالتجسس لحساب إسرائيل، أنهى فترة عقوبته وأعيد إلى تل أبيب.
وأشارت إلى أنه “في المقابل أطلقت تل أبيب سراح اثنين من السجناء المصريين الذين أنهوا فترة عقوبتهم”، مضيفة أنه كانت “هناك مزاعم في الماضي، أن إسرائيل تتجاهل ترابين لأنه ليس يهوديًا“.
وذكرت أنه في عام 2000 حوكم ترابين بالسجن  15 عامًا، بسبب قيامه بتجميع معلومات استخباراتية، إلا أنه على العكس من حالة عزام عزام -الجاسوس الإسرائيلي الذي ألقت القاهرة القبض عليه وأفرج عنه في صفقة لتبادل الأسرى، فإن محاكمة ترابين تمت في غيابه وبدون علمه، مضيفًا أنه تم اعتقال ترابين على يد السلطات المصرية خلال عبوره الحدود بشكل غير قانوني لزيارة عائلته في سيناء.
ولفتت إلى أنه “في السنوات الأخيرة، كثر الحديث عن محاولات التوصل لصفقة لتبادل الأسرى بين إسرائيل ومصر، بموجبها يتم إعادة ترابين لتل أبيب مقابل تحرير عشرات السجناء المصريين، إلا أن الأمر لم يتحقق على أرض الواقع“.
وأضافت “قبل أكثر من 4 سنوات، كان هناك أمل في أن يطلق سراح ترابين في إطار الصفقة التي أطلق سراح الإسرائيلي إيلان جرابل خلالها، وهو الذي اعتقلته مصر لمدة 4 شهور ونصف بتهمة التجسس عليها، إلا أن جرابل أطلق سراحه دون أن تتضمن الصفقة ترابين”.
وذكرت أنه “في عام 2012 كان هناك اتصالات للإفراج عن ترابين بين إسرائيل وحكومة محمد مرسي، ووعد الأخير يومها بتحرير 83 سجينًا مصريًا في معتقلات تل أبيب، وغالبيتهم من البدو”.
ونقلت يديعوت أحرونوت عن وزارة الخارجية الإسرائيلية قولها: إن “الإفراج عن ترابين جاء بفضل جهود محاميه يتسحاق ملتسار والوزارة”.

 

 

*الدولار يرتفع في السوق السوداء رغم الحملات الأمنية

قال مدير إحدى شركات الصرافة بحي المهندسين غرب العاصمة المصرية القاهرة، إن البنك المركزي ومباحث الأموال العامة بوزارة الداخلية شنتا حملات على عدد كبير من شركات الصرافة مساء أمس وظهر اليوم، وذلك لمحاصرة ظاهرة ارتفاع أسعار الدولار بالسوق السوداء.

وأضاف المدير الذي رفض ذكر اسمه، أن رجال الأمن دخلوا إلى مقر شركته بالمهندسين، وقاموا بغلق كاميرات المراقبة أولاً، ثم قاموا بعمليات فحص الدفاتر والسجلات، مع توجيه إهانات شديدة للعاملين وصاحب الشركة، مشيراً إلى أن عمليات التفتيش في السابق كانت تتم بدون توجيه أي إهانات لفظية.

وأضاف، معظم شركات الصرافة الآن تشتري الدولار بالسعر الرسمي، ويتم التعامل بأسعار السوق السوداء خارج مقار الشركات، أو لصالح المعارف والزبائن القدامى، بأسعار تتراوح بين 8.50 و8.55 جنيهات للشراء، و8.60 جنيهات للبيع (مقابل الدولار).

وتوقع مدير إحدى شركات الصرافة محمد ناصر، أن يواصل الدولار ارتفاعه بالسوق السوداء خلال الأيام القليلة المقبلة، نظراً لقرب سداد باقي الوديعة القطرية، والتوقف شبه التام للسياحة وعدم وجود موارد دولارية كافية.

وأشار المتحدث ذاته، إلى أن البنك المركزي حتى الآن، لا يوفر طلبات المصانع والمستوردين من الدولار، وأن المستوردين بدأوا مرة أخرى بالاعتماد على شركات الصرافة في توفير النقد الأجنبي، بعد عجز البنك المركزي عن توفير احتياجاتهم.

وقال رئيس شعبة المستوردين بالغرفة التجارية أحمد شيحة، إن الآمال التي كانت معقودة على طارق عامر محافظ البنك المركزي، بدأت بالتبخر، موضحاً أن “عامر” لم يلغ قرار سحب وإيداع الدولار رغم أنه لا يحتاج إلا إلى “جرة قلم” على حد وصفه.

وأضاف، أنه مازالت سياسات البنك المركزي تسير في الاتجاه الخاطئ، وكشف أن البنك المركزي يطرح في كل عطاء 40 مليون دولار، وهذا الرقم لا يكفي حاجة شركة واحدة، وفي الوقت نفسه يحظر إيداع وسحب الدولار، مما أدى إلى استمرار خنق السوق من جهة، وتعزيز زيادة أسعاره بالسوق السوداء من جهة أخرى.

وأشار إلى أن استمرار ارتفاع الدولار بالسوق السوداء، سينعكس على أسعار جميع السلع، خصوصاً منها الغذائية الاستراتيجية، مما يضع الحكومة ومؤسسة الرئاسة في وضع حرج، لوعدها بخفض الأسعار.

 

 

*شاهد: “قابل يا عم” حلقة جديدة لعبد الله الشريف

بث الشاب المصري الساخر عبد الله الشريف حلقة جديدة من برنامج “بص” على قناته على يوتيوب ” الشاب أشرف“.

وطرح الشريف تساؤلا: “لماذا رفض الكثير من الشباب اللحية والبنطال القصير حين عرضت عليه على أنها من سنن الإسلام، في حين قلدها وقبلها حين عرضت على أنها موضة” وتقليد غربي؟

وأشار الشريف إلى أن الكثير ممن يلتزمون بالسنة من لحية وغيرها مسؤولون عن الصورة النمطية أو المغلوطة التي وصلت إلى الكثير من الناس.

ونبه الشريف إلى ضرورة أن يحرص الملتزمون باللحية والحجاب على أن يكونوا قدوة حسنة لغيرهم في المظهر والسلوك.

 

 

*السجون الإسرائيلية تنشر أسماء 3 مصريين مفرج عنهم مقابل “الترابين

أصدر الموقع الرسمى الخاص بمصلحة السجون الإسرائيلية، قائمة تضم 3 أسماء لمصريين سيفرج عنهم بتاريخ 14 ديسمبر 2015 ، أى يوم الاثنين المقبل .

وذكر الموقع الإلكترونى الخاص بالمصلحة، أنه سيتم الإفراج عن هذه الأسماء الآتى ذكرها بناء على الإفراج عن الجاسوس الإسرائيلى عودة الترابين، والذى وصل صباح اليوم إلى الأراضى الإسرائيلية هم:

1-زياد صبيح سلامة زويد ويحمل رقم 1485554 وتم سجنه فى 11 نوفمبر 2013 وعقوبة السجن هى 8 سنوات وألقى القبض عليه بتهمة التسلل لإسرائيل وحيازة مواد مخدرة .

2- محمد صلاح إسماعيل التهية ويحمل رقم 1485568 و تاريخ القبض عليه هو 11 نوفمبر 2013 ومدة السجن 8 سنوات وألقى القبض عليه بتهمة التسلل وحيازة المخدرات.

3- محمد صلاح الشتوى البريغات ويحمل رقم 1476 284 وتاريخ القبض عليه هو 1 يوليو 2013 وألقى القبض عليه بتهمة التسلل وحيازة المخدرات والهجوم على الممتلكات.

 

 

*تفسير اقتصادي “صادم” من شبكة “بلومبرج” لمنافذ العسكر السلعية

فسرت شبكة “بلومبرج” المتخصصة في الشئون الاقتصادية توجيهات عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري في مِصْر، بخفض الأسعار والاستعانة بالقوات المسلحة وانتشار منافذ الجيش  لبيع السلع في عدد من المحافظات؛ يعكس توجها لزيادات محتملة في مستويات التضخم التي قد تنجم عن خفض الجنيه؛ وتمهيدًا لارتفاعات قياسية جديدة في أسعار السلع.
وقالت الشبكة -في تقريرها المنشور على موقعها الإلكتروني-: إن الخبراء الاقتصاديين في بنك الإمارات دبي الوطني وشركة فاروس القابضة للاستثمارات المالية في مِصْر، يرون في إصدار السيسي توجيهاته بخفض أسعار الغذاء الشهر الماضي، خطوة تظهر أن نظام السيسي يعد العدة لزيادة محتملة في مستويات التضخم التي قد تنجم عن خفض الجنيه.
وأشارت الشبكة إلى وجود ضغوط متزايدة على مِصْر لتحرير نظام عملتها من أجل جذب الاستثمارات الأجنبية التي شهدت هروبًا جماعيًّا خلال الأعوام الماضية، مشيرة إلى أن نقص النقد الأجنبي يقوض بالفعل الاقتصاد المحلي، مع انكماش نشاط الأعمال في القطاع غير النفطي في الـ 9 شهور الأولى هذا العام، بحسب تقرير أصدره بنك الإمارات دبي الوطني هذا الأسبوع.
وأضافت الشبكة أن خفض العملة سيرفع الأسعار أمام المستهلكين، مما سيمثل تحديا خاصا في بلد يعيش نصف سكانه تقريبا تحت خط الفقر، وتبلغ نسبة التضخم السنوي في مِصْر حوالي 10%، قياسا بـ 3% أو أقل في الأردن وقطر والسعودية، مشيرة إلى محاولة السيسي الاستعانة بمنافذ القوات المسلحة في شوارع المدن الكبرى لبيع اللحوم والمواد الغذائية، تمهيدًا لموجة ارتفاع في الأسعار.
وتابعت الشبكة: إن البنوك الحكومية رفعت أسعار الفائدة على الودائع المحلية في نوفمبر الماضي لتعزيز جاذبية العملة المحلية، وقام البنك المركزي بدفع أكثر من 500 مليون دولار مستحقة على الأسهم الأجنبية ومستثمري السندات، وهو ما ينظر إليه على أنه علامة على استعداده لترك الأموال تغادر إلى الخارج.

 

*عمال قناة السويس لمميش: أين الوعود؟ أين العدالة الاجتماعية؟

أكد عمال شركات قناة السويس، استمرار إضرابهم عن العمل الذي بدأ، اليوم الخميس، حتى الاستجابة لمطالبهم المتمثلة في ضمهم للهيئة ومساواتهم بالعاملين بها إداريا وماليا واجتماعيًا.
وأعلن عمال الورش بكل من أبو سلطان، ومواقع حوض الدرس بالسويس تضامنهم مع مطالب عمال شركات الهيئة السبع.
فيما يواصل عمال شركات ترسانة السويس، والإنشاءات البحرية والبورسعيدية احتجاجاتهم لليوم الثالث على التوالي، ورفع المحتجون لافتات دون عليها عبارات “عايزين عدالة اجتماعية.. عايزين مساواة.. أين الوعود..”الضم وبس، أين العدالة الاجتماعية“.
وقال جلال الجيزاوى -ناشط عمالي، وأحد العاملين بشركة الموانئ، في تصريحات صحفية-: إن عمال الشركة صعدوا من احتجاجاتهم اليوم بسبب عدم الاستجابة لمطالبهم، مشيرًا إلى أنهم في انتظار ما يسفر عنه اجتماع مهاب مميش، رئيس الهيئة، برؤساء مجالس إدارات الشركات السبع، مؤكدًا رفضهم لأي تفاوض.

 

 

*كارثة اقتصادية تهدد مصر.. فهل يترك الخليج القاهرة تعلن إفلاسها؟

مصر مهددة بسيناريو الإفلاس”.. شبح يخيم على مستقبل الاقتصاد المصري، الأمر الذي ينذر بثورة جياع وشيكة، هذه ليست رؤية سوداوية، ولكنه احتمال قائم في حال فشل مصر في تخطي أزمة التعويضات التي ألمت بها مؤخرًا من عدة دول وشركات، الأمر الذي يطرح بديلين أمام الدول الخليجية الداعمة للقاهرة، إما مساعدتها وهذا خيار صعب ومكلف في ظل الأزمة الاقتصادية المتصاعدة بسبب انخفاض أسعار النفط، وإما تعلن عجزها عن إنقاذها فتكون النتيجة انهيار شامل في جميع القطاعات، مع رضوخ مصر لمطامع وابتزاز دول أخرى دولية وإقليمية، تستهدف استقطابها ودفعها إلى سيناريوهات كارثية تضر بأمن مصر والمنطقة العربية.

القضايا المرفوعة تجعل مصر تحت ضغط وابتزاز إسرائيلي – روسي بالأساس، وأوروبي، بتوقيت حرج للغاية يعاد فيه تشكيل الخارطة العسكرية بالمنطقة ومناطق النفوذ، وتمهيدًا لحرب برية دولية وشيكة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق، لأن الديون تفوق الاحتياطي النقدي.

 

ضغوط متراكمة، حيث تسدد مصر 2.4 مليار دولار، قيمة أقساط من المديونيات الخارجية المستحقة لكل من دولة قطر وتجمع دول “نادي باريس”، خلال مطلع العام المقبل 2016، وهو ما يمثل تحديًا مهمًا في ظل التزام “القاهرة” بسداد الالتزامات الخارجية في موعدها، وسط تراجع الاحتياطي النقدي إلى مستويات متدنية مؤخرًا.

 

ضربات متتالية للاقتصاد المنهك

صدر حكم يوم الاثنين الماضي، بسداد مصر مبلغ 1.76 مليار دولار لصالح إسرائيل، وعلقت الحكومة المصرية بأن هذا الحكم ليس نهائيًا وأنها ستطعن عليه بالبطلان أمام المحاكم السويسرية خلال 6 أسابيع.

وأعلنت شركة “متروجيت” الروسية، المالكة للطائرة المنكوبة التي تحطمت فوق سيناء نهاية أكتوبر الماضي، أنها طالبت مصر بدفع تعويضات ضخمة لأسر الضحايا، وهددت بأن تلجأ إلى رفع دعوى قضائية دولية إذا رفضت الحكومة المصرية دفع هذه التعويضات.

وتبلغ قيمة التعويضات التي ستدفعها مصر للضحايا الروس نحو 674 مليون دولار، بعد أن ثبت أن الطائرة تحطمت بسبب تفجير عبوة ناسفة تم زرعها بداخلها قبل إقلاعها من مطار شرم الشيخ المصري. بحسب خبراء في مجال التأمينات.

وأعلن هشام زعزوع، وزير السياحة أن خسائر قطاع السياحة بعد حادث سقوط الطائرة الروسية فى سيناء أكتوبر الماضي، بلغت 2.2 مليار جنيه شهريًا، وتشمل الخسائر المباشرة وغير المباشرة للقطاع، كما انخفضت نسبة الإشغال من 70% إلى 30% فقط جراء الحادث الإرهابي. وتلقت السياحة في مصر، التي تشكل نحو 12% من إجمالي الدخل القومي للبلاد و15% من مواردها من العملات الأجنبية، ضربة موجعة بعد الحادث.

ليس فقط دول بل شركات أيضًا، فشركة غاز شرق المتوسط رفعت قضية تحكيم دولي ضد مصر عام 2011، بعد قطع إمدادات الغاز عنها، وطالبتها بدفع تعويضات تقدر قيمتها بـ8 مليارات دولار، وقالت إنها تعرضت لأضرار فادحة بعدما اضطرت إلى شراء الوقود بأسعار أعلى من أجل توليد الكهرباء.

كما رفعت الحكومة الإسرائيلية قضية ثانية ضد مصر تطالبها بتعويض قدره 4.7 مليار دولار نتيجة انقطاع الغاز بعد اندلاع ثورة يناير2011، وما تبعها من تعرض خط الغاز المار بسيناء للتفجير مرات عديدة.

أيضًا رفعت شركتا يونيون فينوسا” و”سي جاس” الإسبانيتان، قضية تحكيم دولي ثالثة ضد الشركة القابضة للغاز “ايجاس”، المملوكة للحكومة المصرية، نتيجة وقف إمدادات الغاز لمصنع الإسالة بدمياط التابع للشركتين لمدة عامين منذ يوليو 2012، وطالبتا الحكومة المصرية بدفع تعويض قدره 8 مليارات دولار.

وبخلاف فوز شركة الكهرباء الإسرائيلية بقضية تحكيم دولي ضد مصر بلغت قيمة التعويض فيها  1.76 مليار دولار، فإن الحكومة المصرية ستواجه ثلاث قضايا أخرى تقدر التعويضات فيها بنحو 20 مليار دولار، ويقدر هذا المبلغ بما يقارب مرة ونصف قيمة الاحتياطي من العملات الأجنبية الموجود في البنك المركزي المصري، الذي يقدر بـ 16.4 مليار دولار فقط.

 

أزمة مالية خليجية

تواجه أهم الدول الداعمة لنظام الجنرال عبد الفتاح السيسي، وعلى رأسها الإمارات ، تحديات متصاعدة مع انهيار أسعار النفط، ودعمها للتحالف العربي في اليمن، والحرب ضد داعش، وزيادة إنفاقهما العسكري، ومن ثم يصعب عليهما وباقي دول الخليج مساعدة مصر، بتوقيت تتجه فيه لتبني سياسات تقشفية بتقليص الدعم أو فرض ضرائب، أو إصدار صكوك بسبب عجز الميزانية.

وقال مسؤول بصندوق النقد الدولي، في بداية أغسطس الماضي، إن حكومة الإمارات ستوفر القليل من المال عن طريق إصلاحات نظام سعر الوقود في 2015، لكن من المرجح أن يزيد حجم ما ستوفره زيادة كبيرة في الأعوام المقبلة، ويعد أول إصلاح كبير لنظام تسعير الوقود في بلد عربي خليجي غني ومصدر للنفط منذ عدة سنوات، وقد أثار تكهنات بأن آخرين في المنطقة سيحذون حذوه لتخفيف الأعباء المالية للدعم. وتدرس الكويت وسلطنة عمان والبحرين إصلاح الدعم.

وتوقع صندوق النقد أن تسجل الميزانية العامة المجمعة للإمارات عجزًا قدره 2.9 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي هذا العام، بسبب تراجع أسعار النفط العالمية، وهو ما سيكون أول عجز لها منذ 2009.

أزمة مالية عامة متصاعدة، وخبراء يتوقعون انخفاض البرميل لأقل من 40 دولارًا، خاصة مع تدفق النفط الإيراني، ووفقاً لتقرير حديث صادر عن “شركة الخبير المالية”، يعد النفط أحد أكثر العناصر إسهامًا في الإيرادات الحكومية، ويمثل نحو 90% من إجمالي الإيرادات المالية في بعض دول مجلس التعاون الخليجي، ومع التراجع الحاد في أسعار النفط نتيجة لفائض العرض العالمي، أصبحت اقتصادات الشرق الأوسط تواجه أكثر من أي وقت مضى حاجة متزايدة إلى تقليص الإعانات، كما أن سعر التعادل النفطي، وهو سعر النفط المتوقع أن يتحقق عنده توازن الميزانية التقديرية للدولة، آخذ في الارتفاع باستمرار في الدول الخليجية المنتجة للنفط.

وأشارت “الخبير المالية” إلى أن احتياطيات العملات الأجنبية الكبيرة يمكن أن تساعد معظم هذه الاقتصادات على تفادي التعرض لصدمات فورية، غير أن استمرار الضغوط في السوق النفطية، يمكن أن يجبر الحكومات الخليجية على تنفيذ إصلاحات تهدف إلى اعتماد نظام مالي جديد.

إذن خيار دعم الاقتصاد المصري أصبح صعبًا، لوجود أزمات هيكلية لن تحلها مسكنات المساعدات الخليجية، أما عدم التدخل فله كلفة أيضًا نتيجة انهيار دولة مركزية بحجم مصر.

 

 

*ذوو الإعاقة يتظاهرون أمام ااتحادية: يا تشغلونا يا تعدمونا

نظم العشرات من ذوي اﻹعاقة وقفة احتجاجية أمام قصر الاتحادية، اليوم الخميس؛ اعتراضًا على نتيجة مسابقة الـ5000 وظيفة التي أعلن عنها الجهاز المركزي للتنظيم واﻹدارة منذ يومين.
وأطلق المحتجون على المسابقة “مسابقة العواجيز”، موضحين أن أصغر فرد تم قبوله بها هي سيدة تبلغ من العمر 46 عامًا من محافظة المنوفية.
وطالبوا بإعادة المسابقة مرة أخرى، وإتاحة المجال بها للشباب، الذين لم يتم قبول أحد منهم بها، مضيفين أن المسئولين بيعدموا الشباب بمثل هذه اﻷفعال.
وردد المتظاهرون هتافات “يا تشغلونا يا تعدمونا بقى ونخلص.. مش فارقة كتير“.
وأوضح أبو اليزيد رزق -أحد المحتجين- أنهم سيعتصمون أمام القصر لحين تنفيذ مطالبهم، مضيفًا أن أغلبهم مندوبو المحافظات الذين سبق وجلسوا مع الحكومة للحصول على وظائف وحتى هم لم يحصلوا عليها حتى اﻵن.
وأكد الواقفون أمام القصر أن المجلس القومي لذوي اﻹعاقة لا يمثلهم، وأنهم لم يعترفوا بأي شخص يتحدث باسمهم.

 

*100 مليون جنيه خسائر شركات الطيران في نوفمبر

خسرت شركات الطيران المصرية، المختصة بتنظم رحلات “الطيران العارض” -غير المنتظمة- نحو 100 مليون جنيه، خلال نوفمبر الماضي، جراء إلغاء الحجوزات السياحية الوافدة من روسيا وإنجلترا.

وأوضح نائب رئيس الاتحاد المصري للنقل الجوي “يسري عبد الوهاب”، أن قرار دول الغرب بتعليق رحلاتهم لمصر، تسبب في انخفاض رحلات الطيران العارض الوافدة إلى مِصْر بنسبة تجاوزت 70 في المائة خلال الشهر الماضي.

وقال “عبد الوهاب” -في تصريحات لوكالة الأناضول” التركية-: إن تأثير الأزمة على حركة الطيران المنتظمة محدود للغاية؛ لأن التأثير الأكبر في رحلات الطيران العارض.

وأضاف أن “شركات الطيران الخاصة في مصر تلقت وعودًا من وزارة السياحة المصرية بدعم رحلاتها غير المنتظمة الوافدة من شرق أوروبا وبعض الدول العربية، لتحفيزها على زيادة تلك الرحلات خلال الفترة المقبلة، مشيرًا إلى أن قيمة الدعم لم تحدد بعد“.

يأتي هذا بعد أن كشف وزير سياحة الانقلاب هشام زعزوع”، عن خسائر قطاع السياحة في بعد حادث سقوط الطائرة الروسية، التي بلغت نحو 2.2 مليار جنيه شهريًا، سواء كانت خسائر مباشرة أو غير مباشرة للقطاع، كما انخفضت نسبة إشغال الفنادق من 70 في المائة إلى 30 في المائة.

 

 

*بالأسماء.. إصابة 19 معتقلا بالعقرب بسبب اعتداءات أمن السجن

كشفت أسر معتقلي سجن العقرب، عن أن عدد المصابين جراء اعتداء قوات السجن على المعتقلين وصل إلى 19 مصابًا، بعد اعتراضهم على الأوضاع الإنسانية السيئة بالسجن.
وقالت صفحة رابطة أسر المعتقلين، اليوم الخميس: إن الاعتداء تم يوم الأحد الماضي من قبل مجموعة من الضباط وأمناء الشرطة، ما تسبب فيهم إصابات بالغة، بعد إضراب عدد من المعتقلين عن الطعام لمنع الأدوية والإهمال الطبي بعنبر الدواعي.
وذكرت الرابطة أسماء المصابين، وهم: طارق قطب (جلطة في النصف الأيسر من الجسد)، المهندس مسعد قطب (مصاب بكسر في الحوض)، وحازم محمود عبد اللطيف (انزلاق في العمود الفقري)، ومسعد أحمد أبو زيد (كسر في عظم الفك وجرح عميق في رقبته)، وأحمد عبد الله حمدان (قطع في وتر)، ومحمد عبد الحكيم المنصور (4 غرز وجرح عميق بالفم)، وأسامة عباس (ارتجاج في المخ)، ومحمود طلعت عبد الحميد (كسر في القدم اليمني)
إضافة إلى حمادة أبو شتيا (رباط صليبي)، محمود طلعت (كسر بالقدم)، صبري محمد (كسر بالقدم)، ياسر محمد خضير (جرح في الوجه)، محمد عبد الحكم (جرح في الرقبة)، إسلام شعبان (كسر في الرقبة)، وخالد سحلوب،و طارق أبو العزم.

 

 

*بيان صادم لحملة “إعدام وطن” يكشف بالأرقام فظائع الانقلاب وجرائمه

كشفت حملة “إعدام وطن” عن وجود أكثر من 356 قضية لمدنيين أمام المحاكم العسكرية، و245 حالة قتل خارج إطار القانون للطلاب خلال فض التظاهرات، و1064 حالة فصل تعسفي لطلاب من الجامعات والمعاهد منذ 3 يوليو 3013.
وقالت الحملة -في بيانها الصادر، اليوم الخميس، بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان-: إن وزارة الداخلية في حكومة الانقلاب عملت على تصفية المعارضين داخل مقار الاحتجاز عن طريق التعذيب أو الحرمان الممنهج من العلاج والرعاية الصحية.
وأشارت الحملة إلى تعرض 487 طالبًا وطالبة للاختفاء القسري، وإحالة 160 للقضاء العسكري، فضلا عن تعرض 3200 طفل للاعتقال منذ 3 يوليو 2013، منهم 300 طفل ما زالوا في السجون، وتعرض 984 للتعذيب، إضافة إلى 78 حالة اعتداء جنسي في السجون.
وأضاف البيان: إن 1200 سيدة تعرضن للاعتقال منذ انقلاب 3 يوليو، لا يزال 66 منهن داخل السجون، في حين قتلت 2 خارج إطار القانون خلال فض التظاهرات، وصدر أحكام بالإعدام بحق سيدتين، مؤكدا أن الاختفاء القسري لا يزال متصدرًا للانتهاكات الحقوقية، مشيرا إلى تعرض المواطنين في تلك الحالة للتعذيب الشديد للضغط عليه للاعتراف بتهم ملفقة، فضلا عن تعرضهم في مناطق الاحتجاز لسياسات التجويع والحرمان من المياه النظيفة والمياه والحق في الدواء.
وتابع البيان: إن تلك الانتهاكات في السجون كان يعاني منها سجن العقرب، إلا أنها انتقلت للسجون الأخرى، كملحق المزرعة، وتلوث المياه بسجن برج العرب.

 

*نائب وفدي يكشف دور “أمن الدولةفي تأسيس “تحالف سيف اليزل

كشف اللواء بدوي عبد اللطيف هلال النائب عن حزب الوفد الموالي للانقلاب، في “برلمان الدم” بدائرة ميت غمر بالدقهلية- عن أن جهاز أمن الدولة أرسل للنواب خطابات تطالبهم بالانضمام لما يعرف بـ”ائتلاف دعم الدولة المصرية” التي تشكل حاليا لتكون ظهيرًا لقائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي داخل البرلمان.

وقال “هلال”: إن حزب الوفد وقع على ما يسمى “وثيقة الانضمام لائتلاف دعم الدولة المصرية” لكنه غير مقتنع بالوثيقة.

وتابع -في تصريحات صحفية للمحررين البرلمانين: “أجهزة أمنية بعثت لنا رسائل عشان ننضم لائتلاف دعم الدولة“.

وأشار إلى أن الوثيقة تضمنت مبادئ عامة ولم توضح أى تفاصيل أو أهداف، كما أكد أن الإعلام انحاز إلى قائمة فى حب مصر، رغم وجود قوائم أخرى جيدة“.

وأوضح “هلال” أنه غير راضٍ عن النسبة الضئيلة التى حصل عليها حزب الوفد فى الانتخابات، مبررًا انخفاض هذه النسبة بسبب عدم الاهتمام بالشارع والتحرك بجدية، مقارنة بحزب المصريين الأحرار حديث العهد“.

و”قائمة حب مصر” هي قائمة انتخابية خاضت انتخابات العسكر، وحصلت على جميع  مقاعد القوائم وعددها 120 مقعدًا، ويقودها اللواء المخابراتي” سامح سيف اليزل”، ومعروف أنها مدعومة من قبل سلطة الانقلاب العسكري وأجهزة أمنية مختلفة، تسعى حاليا لتشكيل ائتلاف دعم الدولة ليساند السيسي في حربه ضد ثورة يناير والحركات الشعبية الموالية لها وعلى رأسها الإخوان المسلمون والأحزاب الإسلامية.

 

*“14” منظمة حقوقية: التعذيب في مصر ممنهج وليس حالة فردية

أصدرت أربع عشرة منظمة حقوقية مِصْرية، بيانًا مشتركا، اليوم الخميس، بعنوان “التعذيب مش حالات فردية”، توافقًا مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان، الذي يوافق يوم 10 من ديسمبر كل عام، دانت فيه “استمرار الانتهاكات من قِبل “داخلية الانقلاب العسكري“.
وقالت المنظمات -في بيان: إن “تفاقم التجاوزات يبدو أنه إطلاقٌ ليد الداخلية للتنكيل بالمواطنين بممارسات خارج إطار القانون تتضمن التعذيب والاختفاء القسري وغيرها من الإجراءات التعسفية والانتهاكات المُمنهجة للحقوق والحريات الأساسية للمواطنين، الأمر الذي أفضى مؤخرًا إلى تكرار حالات الوفاة داخل أماكن الاحتجاز“.
كانت بعض المنظمات الموقِّعة -على البيان- قد تلقت شكاوى تُفيد بوقوع حالات تعذيب في أقسام شرطة الانقلاب، منها قسم المطرية وقسم الأقصر وقسم ثاني شبرا الخيمة، أفضت في بعضٍ منها إلى وفاة المحتجزين.
ووثّق مركز النديم لتأهيل ضحايا العنف -منظمة مجتمع مدني مصرية- 49 حالة تعذيب، بينها 9 حالات أدت إلى الموت داخل أماكن الاحتجاز خلال شهر نوفمبر، بينما وثقت منظمات أخرى حالتي تعذيب بأماكن الاحتجاز وحالتي وفاة في فترة زمنية ﻻ تزيد على شهر واحد بين أكتوبر ونوفمبر الماضيين.
في حين رصدت منظمات أخرى حاﻻت عديدة من الوفاة في أماكن الاحتجاز، وتلقت شكاوى تفيد بتعرض المحتجزين للضرب والمعاملة المهينة أو التعذيب داخل أقسام الشرطة في الفترة نفسها.
كما رصد مركز النديم أربع حالات وفاة نتيجة للتعذيب في أغسطس/آب الماضي، من بين 57 حالة تعرضوا للتعذيب في أماكن الاحتجاز.
وأعربت المنظمات في بيانها، عن قلقها البالغ من أن تكون الأرقام الحقيقة أكثر من تلك التي نجحوا في توثيقها، أو تلك التي نُشرت في الصحف ووسائل الإعلام خلال الفترة القصيرة الماضية، فضلًا على حالات أخرى رفض أصحابها رواية تفاصيلها، خشية انتقام ضباط الأقسام أو السجون، أو ربما لأنهم فقدوا أي ثقة بنظام العدالة.
ودعت المنظمات إلى تحقيق عاجل ومستقل في حوادث التعذيب المُتزايدة والمُفزعة التي تعرض لها محتجزات ومحتجزون داخل سجون وأقسام الشرطة، مؤكدة أن معظم تلك الحوادث شهدت إفلات مرتكبيها من العقاب، بينما تكرر إنكار وزارة الداخلية لارتكابها، واعتبرتها في كثير من الأحيان “حالات فردية“.
واستعرض البيان عدة حالات تعذيب أفضت لموتٍ في أقسام شرطة مختلفة، من بينها حالة وفاة بتاريخ 22 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بقسم شرطة المطرية؛ حيث كان المجني عليه (عادل عبد السميع، نجار يبلغ من العمر 22 عامًا، محتجزًا بقسم المطرية منذ 4 من نفس الشهر، للاشتباه في سرقة تليفون محمول.
وقد شهد أهل المجني عليه بأنه تعرض للضرب والتعذيب، وشهدت حالته الصحية تدهورًا واضحًا على مدى الزيارات. كما شهد آخرون بوجود آثار دماء على ملابسه وقت اقتياده إلى منزله بصحبة قوة من شرطة القسم، على خلفية مزاعم بوجود أسلحة في منزله.
ووقعت البيان منظمات الجماعة الوطنية لحقوق الإنسان والقانون، والشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، والمجموعة المتحدة، محامون ومستشارون قانونيون، والمفوضية المصرية للحقوق والحريات، والمركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، والمبادرة المصرية للحقوق الشخصية، ومصريون ضد التمييز الديني، مؤسسة حرية الفكر والتعبير، ومؤسسة قضايا المرأة المصرية، ومركز هشام مبارك للقانون، ومركز الحقانية للمحاماة والقانون، ومركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، ومركز النديم لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب، ونظرة للدراسات النسوية.

 

*الدولار يرتفع في السوق السوداء رغم الحملات الأمنية

قال مدير إحدى شركات الصرافة بحي المهندسين غرب العاصمة المصرية القاهرة، إن البنك المركزي ومباحث الأموال العامة بوزارة الداخلية شنتا حملات على عدد كبير من شركات الصرافة مساء أمس وظهر اليوم، وذلك لمحاصرة ظاهرة ارتفاع أسعار الدولار بالسوق السوداء.

وأضاف المدير الذي رفض ذكر اسمه، أن رجال الأمن دخلوا إلى مقر شركته بالمهندسين، وقاموا بغلق كاميرات المراقبة أولاً، ثم قاموا بعمليات فحص الدفاتر والسجلات، مع توجيه إهانات شديدة للعاملين وصاحب الشركة، مشيراً إلى أن عمليات التفتيش في السابق كانت تتم بدون توجيه أي إهانات لفظية.

وأضاف، معظم شركات الصرافة الآن تشتري الدولار بالسعر الرسمي، ويتم التعامل بأسعار السوق السوداء خارج مقار الشركات، أو لصالح المعارف والزبائن القدامى، بأسعار تتراوح بين 8.50 و8.55 جنيهات للشراء، و8.60 جنيهات للبيع (مقابل الدولار).

وتوقع مدير إحدى شركات الصرافة محمد ناصر، أن يواصل الدولار ارتفاعه بالسوق السوداء خلال الأيام القليلة المقبلة، نظراً لقرب سداد باقي الوديعة القطرية، والتوقف شبه التام للسياحة وعدم وجود موارد دولارية كافية.

وأشار المتحدث ذاته، إلى أن البنك المركزي حتى الآن، لا يوفر طلبات المصانع والمستوردين من الدولار، وأن المستوردين بدأوا مرة أخرى بالاعتماد على شركات الصرافة في توفير النقد الأجنبي، بعد عجز البنك المركزي عن توفير احتياجاتهم.

وقال رئيس شعبة المستوردين بالغرفة التجارية أحمد شيحة، إن الآمال التي كانت معقودة على طارق عامر محافظ البنك المركزي، بدأت بالتبخر، موضحاً أن “عامر” لم يلغ قرار سحب وإيداع الدولار رغم أنه لا يحتاج إلا إلى “جرة قلم” على حد وصفه.

وأضاف، أنه مازالت سياسات البنك المركزي تسير في الاتجاه الخاطئ، وكشف أن البنك المركزي يطرح في كل عطاء 40 مليون دولار، وهذا الرقم لا يكفي حاجة شركة واحدة، وفي الوقت نفسه يحظر إيداع وسحب الدولار، مما أدى إلى استمرار خنق السوق من جهة، وتعزيز زيادة أسعاره بالسوق السوداء من جهة أخرى.

وأشار إلى أن استمرار ارتفاع الدولار بالسوق السوداء، سينعكس على أسعار جميع السلع، خصوصاً منها الغذائية الاستراتيجية، مما يضع الحكومة ومؤسسة الرئاسة في وضع حرج، لوعدها بخفض الأسعار.

 

*التايمز: حسني مبارك والفيفا يتربعان على عرش الفساد العالمي

ذكرت صحيفة “التايمز” البريطانية أن الرئيس المصري السابق حسني مبارك، والاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، يتربعان على قائمة أكثر الشخصيات والشركات فسادا في العالم.

وجاء في تقرير أعده كبير المراسلين السياسيين مايكل سافيج أن “الرئيس المصري السابق حسني مبارك، واللجنة المسؤولة عن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) وولاية ديلاوير الأمريكية، يتربعون على عرش القائمة، التي تضم أكبر قضايا الفساد، أو ما يسمى بـ (الفساد الأكبر)”.

ويقول سافيج إن القائمة تضم 15 شخصية وشركة، أعدتها جماعة الشفافية الدولية، وسيتم طرحها للتصويت، ليختار القراء من يرونه الأكثر فسادا بينهم“.

ويضيف الكاتب أن “هذه الأسماء تم اختيارها من بين 383 طلبا مرسلا من القراء، ثم تولت لجنة خبراء النظر في هذه الطلبات، وتم شملها في القائمة، التي تتضمن التهرب من دفع الضرائب وانتهاكات حقوق الإنسان“.

ويشير التقرير، إلى أن منظمة الشفافية الدولية قالت إن ولاية ديلاوير، التي تسمح بإخفاء أسماء مالكي الشركات، استخدمها الفاسدون لإخفاء ملكيتهم لشركات ويخوت باذخة.

وتنقل الصحيفة عن مدير شركة الشفافية الدولية خوزيه أوغاز، قوله: “استطاع الفاسدون ولزمن طويل إخفاء استغلالهم السيئ للسلطة، وانتهاكاتهم الصارخة لحقوق الإنسان، وتدميرهم اليومي لحياة الناس“. 

وتختم التايمز” تقريرها بالإشارة إلى قول أوغاز إنه “يجب وقف تصرفات الفاسدين، التي لا تخشى من ملاحقة القانون. وعندما نستطيع تحديد رموز الفساد الكبرى في العالم سنقوم بفرض عقوبات اجتماعية ومحاسبتهم على أفعالهم، التي ارتكبوها ضد الناس، خاصة الفقراء”.

 

 

 

 

الانقلاب يُهدى أولاد زايد 4 ملايين متر مربع بالسويس. . الأربعاء 9 ديسمبر. . العقرب الداخل مفقود والخارج مولود

سجن العقرب جوانتاناموا مصر

سجن العقرب جوانتاناموا مصر

سجن العقرب حراسة

سجون الانقلاب مقابر

سجون الانقلاب مقابر

الانقلاب يُهدى أولاد زايد 4 ملايين مترمربع بالسويس. . الأربعاء 9 ديسمبر. . العقرب الداخل مفقود والخارج مولود

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*مجهولون يهاجمون سيارة “هامر” تابعة لقوات الصاعقة بسيناء بقذيفة “RBG”

أفادت مصادر بقيام عدد من المسلحين المجهولين، باستهداف سيارة عسكرية من نوع “هامر”، تابعة لقوات الصاعقة، بقذيفة “RBG”، جنوب مدنية الشيخ زويد بشمال سيناء.

 

*الانقلاب يُهدى أولاد زايد 4 ملايين متر بـ”الأدبية” مجانًا لإنشاء ترسانة بحرية

أهدى قائد الانقلاب العسكرى عبد الفتاح السيسى، أولاد بن زايد بدولة الأمارات موقع لوجستبى على مساحة 4 ملايين متر مربع مجانًا فى ميناء الأدبية الشهير بالسويس، لإنشاء أكبر ترسانة بحرية لصناعة السفن فى منطقة الشرق الأوسط، ضمن فواتير السداد لمساندتها الانقلاب الدموى الذى أطاح بأول رئيس مدنى منتخب.

وكشفت مصادر مطلعة، اليوم الربعاء، عن أن هناك اتفاقًا مسبقًا مع شركة إماراتية متخصصة لتنفيذ مشروع عملاق لترسانة بحرية عند المنفذ الجنوبى للقناة وتحديدًا فى ميناء الأدبية، بزعم تنمية محور قناة السويس.

ووفقًا للمصادر التى رفضت الإفصاح عن هويتها، من المتوقع أن تسيطر الشركة الإماراتية الجنسية بموجب حصولها على حق تنفيذ الترسانة على نشاط خدمة اصلاح وبناء السفن جنوب القناة، وتدعم سيطرة الشركات الإماراتية على هذا النشاط والذى تستحوذ منطقة “جبل على” بالإمارات على حصة كبيرة منه.

\جدبر يالذكر أن حجم المساعدات الإماراتية المدفوعة لقائد الإنقلاب العسكرى بلغت خلال العامين 2013-2014 يقارب 29 مليار درهم، منها 17 مليار درهم عام 2013، وما يقارب 12 مليار درهم عام 2014.

 

*العاملون بالرقابة المالية يواصلون الإضراب ضد تطبيق “الخدمة المدنية

يواصل العاملون في هيئة الرقابة المالية، إضرابًا مفتوحًا عن العمل، لليوم الثالث على التوالي، احتجاجًا على تطبيق قانون “الخدمة المدنية” عليهم، رغم كونهم يتبعون لائحة مالية خاصة.
وقال العمال: إن وزارة المالية في حكومة الانقلاب خاطبت هيئة الرقابة المالية بتطبيق قانون الخدمة المدنية، لكن الهيئة رفضت؛ لأن ذلك مخالف للائحتها الخاصة، وأكدت أنها غير مخاطبة بهذا القانون، وأرسلت خطابات إلى وزارة المالية ومجلس الوزراء بهذا المضمون، مشيرًا إلى أن العاملين تقاضوا أجورهم كاملة حتى شهر ديسمبر دون تطبيق القانون.
وأكدوا أن هيئة الرقابة المالية ذات طبيعة خاصة ولا ينبغي تطبيق قانون الخدمة المدنية عليها؛ “لأن لها لائحة خاصة بها ووضع خاص في الدستور جعل منها هيئة مستقلة ماديًّا وفنيًّا وإداريًّا (المادة 215)؛ حيث تشرف على سوق المال“.

 

 

*طالبات الأزهر ينددن باقتحام شقق الطلاب وإخفائهم قسريًّا

انتفضت منذ قليل طالبات جامعة الأزهر بالحي السابع بمدينة نصر؛ للتنديد باقتحام شقق الطلاب وإخفاء العديد منهم حتى اليوم بعد إقصائهم من المدينة الجامعية.

ورددن هتافات ضد السياسة الأمنية القمعية: يسقط حكم العسكر.. أمن السيسي بره بره.. عاوزين مصر حرة حرة.. الحرية للأحرار.

 

 

*الانقلاب ينتقم بإعدام كتب القرضاوي والعوا وقطب في المساجد

انتقامًا من وقوفهم في وجه الانقلاب العسكري وفضح ممارسات شيوخ الانقلاب، أعلنت مديرية أوقاف كفر الشيخ، إعدام 375 كتابًا للدكتور يوسف القرضاوي ومحمد سليم العوا والشهيد سيد قطب.

وأكد الشيخ سعد الفقي، وكيل وزارة الأوقاف بكفر الشيخ، في تصريحات اليوم الأربعاء، أنه تم عمل حملة لتفتيش المساجد، وتم إعدام الكتب المذكورة تحت زعم الدعوة للعنف، رغم أن أغلب كتب القرضاوي في فقه المعاملات والدعوة إلى الله.

وهدد الفقي أي خطيب سيخرج عن موضوع الخطبة الموضوعة بأنه سيتم محاسبته بشدة، لافتًا إلى أنه لن يتم السماح لأي خطيب يختلف مع منهج دولة الانقلاب.

 

*السجن 4 سنوات لحمدي الفخراني وغرامة 100 ألف جنيه

قضت محكمة جنح أول أكتوبر البرلماني السابق حمدي الفخراني بالحبس 4 سنوات في القضية المتهم فيها بـالابتزاز واستغلال النفوذ وغرامة 100 ألف جنيه.

وجاء في أمر الإحالة، الذي أعده المستشار محمد الطماوي رئيس نيابة جنوب الجيزة الكلية، أن البرلماني السابق حمدي الفخراني شرع في الحصول بالتهديد على مبلغ مالي من المجني عليه صاموئيل ثابت ذكي، بأن هدده بإثارة الرأي العام ضده والعمل على عرقلة إجراءات اعتماد مشروع تقسيم قطعة الأرض المملوكة له بطريق الشراء من شركة النيل للأقطان، بموجب عقد مسجل، وقد أوقف جريمته لسبب لا دخل لإرادته فيه، ألا وهو ضبطه والجريمة متلبسًا بها على النحو المبين في التحقيقات.

 

*الانقلاب يعتقل مدرسًا أزهريًا وممرضًا بالشرقية من مقرَّي عمليهما

اعتقلت قوات أمن الانقلاب بالشرقية مدرسًا وممرضًا من مقر عملهما اليوم الأربعاء بمدينة الإبراهيمية محافظة الشرقية.

وأفاد شهود عيان أن قوة مكبرة من قوات أمن الانقلاب داهمت المعهد الأزهري لمدينة الإبراهيمية واعتقلت محمد إسماعيل مدرس كما اعتقلت محمد زكي ممرض من مقر عمله بالوحدة البيطرية لمدينة الإبراهيمية وسط حاله من السخط والغضب بين زملائهما في العمل.

وأضاف الشهود أن قوات أمن الانقلاب شنت حملة مكبرة على بيوت الثوار بمدينة الإبراهيمية قبيل فجر اليوم الأربعاء وحطمت أثاثها وروعت الأطفال والنساء وفشلت في اعتقال أي من الثوار.

ويبلغ عدد المعتقلين من مدينة الإبراهيمية على خلفية رفضهم للانقلاب العسكري ما يزيد عن 50 معتقلاً في سجون الانقلاب في ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان.

ويزيد عدد المعتقلين بمدن ومراكز محافظة الشرقية عن 1800 معتقل لرفضهم الانقلاب العسكري الدموي الغاشم ترتكب بحقهم صنوف من الانتهاكات والجرائم التي وثق العديد من الحقوقيين طرفًا منها.

 

*تقرير دولي: “عصابة العسكر” تهرب 40 مليار دولار خارج مِصْر

قدر تقرير التحويلات المالية غير المشروعة -الذي أطلقته منظمة النزاهة المالية- حجم الأموال التي خرجت من مِصْر بصورة غير مشروعة بنحو 39.8 مليار دولار، خلال الفترة من 2004-2013.
وقال التقرير -الصادر اليوم الأربعاء-: إن الأموال التي خرجت بصورة غير مشروعة من مِصْر بلغت أعلى مستوياتها في 2008 عندما سجلت 6.1 مليارات دولار، مشيرة إلى أن حجم التدفقات المالية غير المشروعة التي خرجت من الدول النامية خلال السنوات العشر الماضية بلغت 7.8 تريليون دولار.
الغريب أن تهريب تلك المليارات يأتي في وقت تعاني فيه مِصْر من نقص في احتياطات النقد الأجنبي الذي انخفض لدى البنك المركزي من نحو 36 مليار دولار سنة 2010 إلى 16.4 مليار دولار في نوفمبر الماضي.

 

*تل أبيب” لن نتنازل عن تعويض وقف “الغاز المصري

أكد وزير الطاقة الصهيوني يوفال شتاينتز، عدم التنازل عن الغرامات التي أقرها التحكيم الدولي على حكومة الانقلاب في مصر بشأن قضية بيع الغاز.

ونقلت وكالة “رويترز” عن الوزير الصهيوني، اليوم الأربعاء  قوله: “من غير المرجَح أن تتنازل حكومته عن تعويض تبلغ قيمته نحو 1.8 مليار دولار حصلت على حكم به نتيجة لتوقف مصر عن تنفيذ عقد لتزويدها بالغاز الطبيعي في 2012.

وكانت حكومة الانقلاب قد أعلنت، الأحد الماضي أنها ستطعن على حكم دولي يقضي بأن تدفع التعويض لشركة كهرباء إسرائيل، وإنها ستجمد مباحثات بشأن استيراد الغاز في المستقبل من حقول إسرائيل في البحر المتوسط إلى حين تسوية النزاع.

 

 

*قيادي سابق بـ “تمرد”: “يا رب سامحني لوقوفي مع السيسي

قيادي سابق بحملة “تمرد”، هجومًا على النظام الحالي وعبدالفتاح السيسي، على خلفية تدهور الحالة الصحية للدكتور سعد الكتاتني، رئيس حزب الحرية والعدالة” ومجلس الشعب السابق.

 وقال هاني منيسي، منسق الحركة بكفر الشيخ عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك” عن رفضه لوضع المعتقلات في عهد النظام قائلاً: يارب سامحني ان أخطأت يارب سامحني ان ظلمت يارب سامحني ان جرحت يارب سامحني يوما وقفة مع هذا السيسى وعصابته و تب علي واحمني من شر خلقك يا أرحم الراحمين ..

معتقلات مصر.. إجرامية في حد ذاتها غير من تم تصفيتهم خارج وداخل السجون 

هل يصدق أحد أن هذا «الكتاتني”! لا حول ولا قوة إلا بالله

أياً كنت مختلف معهم فلا يسمح لك بأن تشمت في هذه الصورة وعلى الأقل أن تضاهي بين مسجونين الإخوان كيف حالهم ومسجونين عصابة مبارك بعدما خرجوا كيف كانت مناظرهم وكأنهم لم يكونوا بسجن

 

 

*رفع الحظر عن ممتلكات “العادلي”.. وتأييد التحفظ على أموال “أبوتريكة

أصدر المستشار أحمد الزند وزير العدل، قرارين أرسلهما إلى مكاتب الشهر العقاري على مستوى الجمهورية، الأول يقضي برفع التحفظ عن أموال وممتلكات اللواء حبيب العادلي وزير الداخلية الأسبق، ما لم تكن إحدى الجهات الأخرى أصدرت أمرًا بغير ذلك، والثاني بتأييد التحفظ على أموال وممتلكات محمد أبوتريكة، لاعب النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق.
وأكد الزند، أن القرار الأول يأتي إلحاقًا بالكتاب رقم 123 بتاريخ 14 مايو 2011، و142 بتاريخ 30 مايو 2011، والقاضي بالتحفظ على أموال وممتلكات اللواء حبيب العادلي، وزوجتيه وأولاده، وصدور قرار من المحكمة في 19 مارس 2015 برفع الحظر، متابعًا أنه تم إرسال كتاب إلى مكاتب الشهر العقاري، بتنفيذ رفع الحظر عن العادلي وزوجتيه وأبناءه اليوم، تنفيذًا لقرار المحكمة.

وأضاف وزير العدل، أن القرار الثاني الملحق بالقرار الأول، بالتحفظ على أموال محمد محمد محمد أبوتريكة لاعب النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق، جاء بعد حكم تأييد التحفظ على أمواله وممتلكاته ورفض الطعن عليها.

 

 

*جكومة السيسي تسعى لزيادة أسعار رسوم السفر وتراخيص السيارات

أصدرت وزارة المالية بحكومة الانقلاب العسكري منشور إعداد موازنة العام المالي الجديد 2016-2017، والذي كشف عن سعي الوزارة لزيادة الرسوم المحصلة على تذاكر السفر، وأيضًا رسوم تراخيص قيادة وتسيير السيارات.

وجاء المنشور ليوصي بـ”مراجعة تكلفة وأسس تسعير عدد من رسوم التنمية التي لم تتم مراجعتها منذ سنوات ولا تمس محدودي الدخل في شيء، مثل رسوم الإجراءات القنصلية، ورسوم رخص قيادة وتسيير السيارات، ورسم تنمية على تذاكر السفر بالخارج“.

ويأتي ذلك بعد أن قام عبدالفتاح السيسي بزيادة ضريبة السفر في شهر أكتوبر الماضي؛ حيث فرض دفع مبلغ 400 بالنسبة للدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال و150 جنيهًا، بالنسبة للدرجة السياحية.

 

 

*12.8 مليون دولار خسائر شركات الطيران العارض المصرية في نوفمبر

قال  نائب رئيس الاتحاد المصري للنقل الجوي، يسري عبد الوهاب، إن خسائر شركات الطيران المصرية، التي تنظم رحلات الطيران العارض (غير المنتظمة) بلغت نحو 100 مليون جنيه (12.8 مليون دولار) خلال نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بسبب إلغاء الحجوزات السياحية الوافدة من روسيا وإنجلترا، منذ حادث إسقط طائرة الركاب الروسية، نهاية أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وكانت الطائرة الروسية “إيرباص321″ أسقطت، صباح 31 أكتوبر/تشرين الماضي، قرب مدينة العريش بشمال سيناء، وكان على متنها 217 راكبًا، إضافة إلى 7 يشكلون طاقمها الفني لقوا جميعًا مصرعهم.

وفي وقت لاحق، أعلن جهاز الأمن الاتحادي الروسي ، أن سقوط الطائرة، نجم عن انفجار قنبلة زُرعت فيها، فيما تقول الحكومة المصرية إن التحقيقات ما زالت جارية.

وأضاف عبد الوهاب، في اتصال هاتفي مع وكالة الأناضول اليوم الأربعاء، أن الإلغاء  تسبب في انخفاض رحلات الطيران العارض (غير المنتظمة) الوافدة إلى مصر بنسبة تجاوزت 70% خلال الشهر الماضي.

وأضاف نائب رئيس الاتحاد المصري للنقل الجوي، أن تأثير الأزمة على حركة الطيران المنتظمة محدود للغاية، والتأثير الأكبر في رحلات الطيران العارض.

وقال عبد الوهاب”، إن شركات الطيران الخاصة في مصر تلقت وعودا من وزارة السياحة المصرية بدعم رحلاتها غير المنتظمة الوافدة من شرق أوروبا وبعض الدول العربية، لتحفيزها على زيادة تلك الرحلات خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن قيمة الدعم لم تحدد بعد.

وبلغ العدد الإجمالي للسائحين الوافدين إلى مصر نحو 6.6 مليون سائح، خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري، مقابل نحو 6.3  مليون سائح في نفس الفترة من العام الماضي، وفقا لبيانات وزارة السياحة المصرية.

 وبلغت إيرادات مصر من السياحة نحو  4.5 مليار دولار، خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري، وفقاً لتصريحات سابقة لوزير السياحة المصري، “هشام زعزوع“.

 وقدر الوزير، في تصريحات صحفية أمس الثلاثاء، خسائر قطاع السياحة في بلاده بعد حادث سقوط الطائرة الروسية بنحو 2.2 مليار جنيه شهريا (280 مليون دولار)، وتشمل الخسائر المباشرة وغير المباشرة للقطاع، كما انخفضت نسبة إشغال الفنادق من 70% إلى 30% فقط جراء الحادث الإرهابي.

وأعلن علن دميتري غورين نائب رئيس اتحاد شركات السياحة الروسية، اليوم، أن الاتحاد يأمل في استئناف حركة الطيران بين روسيا ومصر قبل نهاية يناير/كانون الثاني أو فبراير/ شباط من العام المقبل، وفقا لوسائل إعلام روسية.

وكان وزير النقل الروسي، ماكسيم سوكولوف، قد أعلن مطلع ديسمبر/ كانون الأول الجاري، أن الطيران الروسي لن يستأنف رحلاته إلى مصر في 2015، وأن موعد استئناف الطيران “مرتبط بالعمل مع زملائنا المصريين لضمان تأمين الطيران“.

 

*قرار وزاري بتعيين عبد الخالق يوسف أميناً عاماً للاتحاد الإذاعة والتلفزيون

أصدر المهندس شريف اسماعيل رئيس مجلس الوزراء قراراً بتكليف كل من : عبد الخالق يوسف عطية للقيام بمهام وظيفة أمين عام اتحاد الإذاعة والتليفزيون وتكليف محمد عاشور نائب رئيس قطاع الامن للقيام بمهام وظيفة الامين العام المساعد وتكليف محمود أحمد منتصر رئيس الإدارة المركزية للشئون المالية والإدارية بقطاع الامانة للقيام بمهام وظيفة الامين العام المساعد للخدمات الطبية والغذائية بالقطاع .

كما أصدر رئيس مجلس الوزراء قراراً بتعيين فاطمة عبد الحميد غرابة رئيساً للادارة المركزية للاحداث الجارية بقطاع الاخبار ، وقراراً بتعيين سهير جرجس حنا رئيساً للادارة المركزية لاخبار الإذاعة بقطاع الاخبار، وجاءت هذه القرارات  بناء على ما عرضه عصام الأمير رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون على رئيس مجلس الوزراء.

 

 

*بالأسماء..التحفظ على14 شركة صرافة بزعم انتمائها للإخوان

قامت لجنة التحفظ وإدارة أموال جماعة الإخوان، برئاسة المستشار عزت خميس، اليوم الأربعاء، بتنفيذ التحفظ على شركة النوران لتداول الأوراق المالية وشركة إيمكو للصرافة بجميع فروعها بالقاهرة والجيزة وفروع شركات أبرامكو والرضا والبنسو والفردوس والفكهاني.

وبحسب بيان للجنة، قامت أيضا بالتحفظ على شركة المشرق العربي والبحيرة للصرافة والصباح والقدس وجنرال للصرافة بمدن القاهرة والجيزة و6 أكتوبر وطنطا والمحلة الكبرى والإسماعيلية وبورسعيد والزقازيق والسنبلاوين ودسوق وكفر الشيخ وشرم الشيخ والأقصر والغردقة.

كما قامت اللجنة بالتحفظ على شركة دلتا سوفت وير التي تعمل في مجال الإلكترونيات والحاسب الآلي، في حين افتتحت مستشفى التوبة المتحفظ عليها والتابعة للجمعية الطبية الإسلامية، بسعة 20 عيادة خارجية في مختلف التخصصات، وتقدم الخدمة للمواطنين بسعر رمزي قيمته 15 جنيها.

وقامت اللجنة بالتحفظ على مدرسة السيدة عائشة التابعة لجمعية الخلفاء الراشدين، وأسندت إدارتها إلى وزارة التربية والتعليم.

وأعلنت اللجنة أن جميع الكيانات التي تم التحفظ عليها تعمل وتدار حاليا بطريقة طبيعي.

 

 

*النحس” يلازم الكرة المصرية في عام حكم السيسي

لازم “النحس” كرة القدم المصرية في عام حكم رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، بعد سلسلة الفضائح التي تعرضت لها نتائجها، سواء على مستوى المنتخب الوطني، أو الأندية، أو لاعبي الداخل، أو محترفي الخارج.

بدأ العام ببطولة كأس الأمم الأفريقية التي استضافتها غينيا الاستوائية، واكتفى المصريون بمجرد مشاهدتها، للمرة الثالثة على التوالي، على الرغم من أنهم يحملون لقبها سبع مرات.

وتظل الهزيمة من منتخب تشاد الضعيف نقطة سوداء في ثوب الكرة المصرية، وأيضا المهزلة التي وقعت في معسكر الإمارات قبلها، عندما وافق البعض على أن يقابل منتخب مصر الأول وديا منتخب السنغال الأولمبي.

وعلى صعيد منتخب الشباب سقط المنتخب، وتعرض للحرمان من التأهل لكأس الأمم الأفريقية بالسنغال.

ولم يكن منتخب الناشئين أحسن حالا من منتخب الشباب إذ ودع التصفيات الأفريقية.

وعلى مستوى الأندية، أقام النادي الأهلي احتفالية “النادي الأكثر تتويجا”، في الموسم الذي خسر فيه الدوري، والكأس، وخرج بفضيحة من دوري أبطال إفريقيا، وطرد مدربه الأسباني جاريدو.

ثم جاء خروجه من كأس الاتحاد الأفريقي لتكتمل مأساة الفريق الأول في القارة السمراء.

أما الزمالك” فبعيدا عن مجاملات “الخروج المشرف” لن يذكر التاريخ سوى أنه خسر بخماسية من النجم الساحلي التونسي، وخرج من قبل نهائي الاتحاد الأفريقي.

كما شكلت الهزائم المتتالية لنادي “سموحة” واحدة من أسوأ مشاركات الأندية المصرية في دوري أبطال أفريقيا.

وعلى مستوى مشاركات الأندية المحلية، حدثت فضائح كثيرة، أبرزها مشاركة نادي “الجونة” بفريق من الأطفال أمام الأهلي في كأس مصر.

وأقيم كأس السوبر المصري في الإمارات، دون سبب مقنع، وزاد التعصب، ووقعت أحداث الدفاع الجوي التي ذهب ضحيتها 22 من مشجعي نادي الزمالك.

ولكي تكتمل الصورة الكابية خرج المنتخب الأولمبي من الدور الأول لبطولة كأس الأمم الأفريقية تحت سن 23 سنة، في فضيحة سوداء، أنهت حلم المصريين بالتواجد في أولمبياد ريو دي جانيرو عام 2016.

وكانت الآمال الكبيرة معقودة على هذا الجيل من اللاعبين، خاصة أن مصر سبق لها المشاركة 11 مرة خلال 28 نسخة من دورة الألعاب الأولمبية.

لكن آخر إنجاز تحقق منذ 51 عاما في دورة طوكيو 1964 عندما احتلت مصر المركز الرابع، بحسب جريدة “الشباب”، الورقية الصادرة هذا الأسبوع.

والجديد أن المنتخب المصري رفض – في الأسبوع الماضي – هدية من منتخبي نيجيريا والجزائر بالجولة الأخيرة للدور الأول لمنافسات أمم أفريقيا تحت 23 عاما، المؤهلة لأولمبياد ريو دي جانيرو عام 2016، إذ خسر أمام نظيره المالي بهدف نظيف.

وكان يكفي المنتخب المصري التعادل بأي نتيجة في ظل تعادل منتخبي الجزائر ونيجيريا بالجولة الأخيرة للمجموعة ذاتها، إلا أنه فشل في تعويض الهدف الذي سكن مرماه بالنيران الصديقة، عن طريق محمود محمدي، ولم يقدم الأداء الذي يستحق به بلوغ نصف نهائي المسابقة، وكان المطلوب هو الفوز، ويكفيه التعادل، ولكن استهتار اللاعبين، وقلة حيلة جهازهم الفني، تسببا في العجز أمام انتفاضة منخب مالي الذي تلقى خسارتين قبل هذه المباراة، وخرج من البطولة فعليا

وحتى على مستوى لاعبي مصر المحترفين خارج مصر، فقد لازهم “النحس” جميعا، بحسب الناقد الرياضي “وليد فاروق محمد“.

وشهدت الملاعب عودة جماعية للمحترفين: صالح جمعة، ورامي ربيعة، وأحمد حجازي، ومحمود كهربا، وأحمد حمودي، ومروان محسن، ومحمد إبراهيم، وشيكابالا، وأحمد فتحي.

وفي الطريق للعودة كل من: محمود تريزيجيه، وعمرو السولية.

وبقي الثلاثي محمد النني، وأحمد المحمدي، ومحمد صلاح هم من الممثلين الباقين للكرة المصرية في الخارج.

وبخلاف النني هبط فريق المحمدي، “هال سيتي” إلى الدرجة الثانية.

أما محمد صلاح ففريقه “روما” يتعرض لسلسة من النتائج السيئة جعلته يبتعد عن المنافسة على لقب الدوري الإيطالي، كما أن مشواره في دوري أبطال أوروبا متعثر جدا، بل تعرض محمد صلاح نفسه للإصابة.

والأمر هكذا، اعتبر مراقبون عام 2015 أسوأ عام مر على الكرة المصرية منذ مطلع هذا القرن.. وتساءلوا: هل يستمر “النحس” في ملازمتها، في العام الجيد، حال استمرار حكم السيسي؟

 

 

*”الأرصاد”: موجة جديدة من الطقس السيئ بدءًا من الجمعة

توقع الدكتور أحمد عبد العال، رئيس الهيئة العامة للأرصاد الجوية، أن تشهد البلاد حالة من عدم الاستقرار في الأحوال الجوية اعتبارًا من يوم الجمعة المقبل.

وأضاف رئيس الهيئة في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء، أن عدم الاستقرار في حالة الطقس يبدأ بمطروح والإسكندرية، ثم يتمدد ليشمل محافظات سيناء وسلاسل جبال البحر الأحمر والوجه البحرى والقاهرة حتى شمال الصعيد اعتبارًا من السبت المقبل وحتى الاثنين.

وأوضح أن التحسن النسبي سيبدأ من الثلاثاء المقبل، ثم تعاود حالة عدم الاستقرار تأثيرها مرة أخرى من الأربعاء حتى مساء الخميس، مع توقعات بتكاثر السحب الممطرة على القاهرة والوجه البحرى يصاحبها نشاط للرياح، مما يؤدى إلى اضطراب الملاحة البحرية في البحرين “الأحمر والمتوسط” وزيادة الإحساس ببرودة الطقس.

وأشار عبد العال إلى أنه من المنتظر أن تتراوح درجات الحرارة العظمى المتوقعة خلال ذروة هذه الموجة على السواحـــل الشمالية وشمال سيناء من 17 إلى 18 درجة مئوية، محافظـات الوجة البحرى والقاهرة من 18 إلى 19 درجة مئوية، وشمـــــــــــال الصــــــعيد من 19 إلى 20 درجة مئوية، وجنوب الصعيد من 21 إلى 22 درجة مئوية، وجنـــــــــــــوب ســـــيناء من 22 إلى 24 درجة مئوية

وناشدت الهيئة المسئولين عن تلك المحافظات اتخاذ كل التدابير اللازمة للحد من الآثار الناجمة عن سوء الأحوال الجوية خاصة لمحافظات (الإسكندرية ومطروح وشمال وجنوب سيناء).

 

 

*البرلمان ” يخاطب برلمانات العالم للإفراج عن الكتاتني

خاطب البرلمان المصري بالخارج رؤساء برلمانات عدد من الدول اتخاذ عدد من التدابير التي من شأنها الإفراج الفوري عن رئيس البرلمان السابق محمد سعد الكتاتني، وعدد 178 نائبا منتخبا في انتخابات عام 2012 التي شهد لها العالم أجمع بالنزاهة.

وقال البرلمان المصري في الخارج، في خطابه الذي أرسله للبرلمانات الدولية، الأربعاء، إن “رئيس مجلس الشعب المصري ورئيس حزب الأغلبية الفائز بكل الاستحقاقات الانتخابية الديمقراطية (الحرية والعدالة)، دعاه الانقلابيون ليكملوا مشهد انقلابهم المزيف في 3 يوليو 2013، فرفض فاعتقلوه“.

وأضاف البرلمان المنعقد في دولة تركيا أنه “منذ ذلك اليوم، وهو(الكتاتني) في سجن العقرب، وحكموا عليه بالإعدام، وهذه صورته اليوم تتساءل: أين ضمير العالم؟ أين البرلمانات؟ أين الشعوب؟“.

واستطرد الخطاب قائلا: “لذا نرجو من برلمانكم الموقر اتخاذ التدابير التي ترونها مناسبة للإفراج عن رئيس مجلس الشعب المصري، وعن عدد 178 نائبا منتخبا من سجون الانقلاب العسكري“.

وفي سياق متصل، أطلق نشطاء على شبكة الإنترنت، الأربعاء، حملة إلكترونية عالمية عبر الموقع الشهير آفاز دوت أورج Avaaz.org” لجمع توقيعات على عريضة حملت عنوان “أنقذوا الكتاتني والآلاف في السجون المصرية“.

وأكدت عريضة التوقيعات أن الكتاتني “سجن ظلما لرفضه المشاركة في الانقلاب العسكري الذي قام به السيسي في الثالث من يوليو عام 2013، وما زال مسجونا منذ هذا التاريخ وحتى الآن“.

وأضافت العريضة التي وقعها المئات، “هناك الآلاف من القادة والنشطاء السياسيين والاجتماعيين والحقوقيين من النساء والرجال، بل ومن الطلاب والأطفال، يواجهون نفس المصير على يد الانقلاب العسكري، ومات منهم حتى الآن ما يزيد عن 300 مصري داخل هذه السجون القاتلة“.

وطالبت الحملة “المهتمين بهذه العريضة إلى دعمها عبر التوقيع عليها وأن يطالبوا البرلمانات على مستوى العالم أن يرفعوا هذه القضية إلى شعوبهم والحكومات في بلادهم لدعم الثوار في مصر“.

بينما واصلت وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب أكاذيبها ونفيها لانتهاكات حقوق الإنسان في السجون، حيث أكد مصدر أمني مسئول بقطاع مصلحة السجون بوزارة الداخلية، أن “الكتاتنييتمتع بصحة جيدة، وغير مصاب بأي أمراض عضوية.

ونفي المصدر، في تصريحات صحفية، صحة الصور التي تم تداولها والحديث عن منع الطعام والأدوية والزيارة عنه داخل محبسه، مدعيا أن “الكتاتني” وباقي قيادات الجماعة يتم إجراء الكشف الطبي عليهم بشكل يومي، بالإضافة إلى أن كافيتريا” السجن بها كل الأطعمة والمشروبات المتوفرة بالخارج.

وتابع المصدر أن الكتاتني يتغذى بشكل طبيعي، ولم يلاحظ عليه أي تغيير أو إرهاق بدني، ولم يبد أي نية في الإضراب عن الطعام.

هذا وقد تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صور “الكتاتني” في إحدى المحاكمات، وقد بدا عليه الهزال والشحوب ونقص وزنه بصورة كبيرة وواضحة وعرضوا صورته من 3 سنوات عندما كان رئيسا للبرلمان، وهو كشف الفارق وفضح عمليات القتل البطيء التي تمارسها داخلية الانقلاب بحق قيادات الإخوان وثورة يناير في سجون العسكر.

 

 

*العقرب.. الداخل مفقود والخارج مولود

نحن الأموات الأحياء، كل الناس يموتون مرة واحدة ونحن نتجرع مرارة الموت كل يوم مرات ومرات، إن كنتم تظنونا نبالغ فاسألوا من يقابلونا في لحظات بعثنا من مقبرة العقرب حين نخرج لجلسات المحاكمة”.. كانت هذه فقرة من رسالة مطولة بعثها أحد معتقلي سجن العقرب يروي خلالها جزءًا بسيطًا مما يعانيه المعتقلون على يد عصابة لا تراعي حقًا لآدمية الإنسان.

طعام لا يسد الرمق، منع البطاطين، انتشار الأمراض المزمنة، لا رعاية صحية، ممارسة أشد أنواع التعذيب، موت بالبطئ”.. مصطلحات كثيرة لكن كلها لا تعبر عن بأي حال عما يلقاه من قدر له الله أن يحيا هناك في ظل انقلاب عسكري دموي فاشي.

وربما صورة الدكتور الكتاتني التي تعاطف معها معارضو الإخوان قبل معارضيهم، تظهر ولو جزء بسيط مما يعانيه سكان هذه المقبرة، فقد بدا الدكتور سعد الكتاتني رئيس حزب الحرية والعدالة ورئيس مجلس الشعب السابق، أثناء محاكمته في القضية الهزلية المسماه بـ”أهانه القضاء” وقد تغيرت ملامحه وتدهور صحته بشكل أثار غضب الثوار.

مذبحة العقرب

وقال أحد ساكني استكمالًا لرسالته: “اسألوهم عن أجسادنا الواهنة وعيوننا الغائرة وملابسنا “المتعفنه” علي أجسامنا وأقدامنا الحافية، اكتب لكم بدمي قبل مداد قلم استعرته لأنقل لكم ما حدث معنا يوم الخميس الماضي الموافق 4 ديسمبر”.

وعن بداية حفلات التعذيب، قال نعيش أوضاع لا آدمية نعيشها في زنازين بلا ضوء وطعام لا يسد الرمق ورعاية صحية منعدمة غطاء واحد لكل سجين وأحيانًا لا غطاء سترة علي اللحم مباشرة ممنوع حتي الشباشب كل ذلك في هذا الصقيع الأدوية الدورية للأمراض المزمنة يجردوننا منها إن حصلنا عليها.

وأضاف المعتقل :”لجأنا للإضراب وكنا نعتقد أن يجدي أو يغير ذلك شيئًا، إلى أن تحركت الإدارة المتمثلة، في رئيس المباحث “محمد البنا”، ومعاونه “محمد فوزي، وضابط الونج “محمد شفيق” والمخبر “علاء”، تحركوا نعم ولكن بصحبة القوة الضاربة واقتحموا الزنازين واخرجوا كل المضربين عن الطعام ومن بينهم الأستاذ “مسعد أبو زيد”، المصاب بشلل الأطفال”.

وتابع: “كبلوهم من الخلف وانهالوا عليهم ضربًا علي القفا لم يصمد الأستاذ “مسعدبجسده الواهن أمام الضربات،و فسقط على الأرض من فوره ليبدوا معه رحلة السحل هو وزملائه بطول العنبر، ثم بدأ الجنود برفسهم بالبيادة في وجههم وبطونهم ووقفوا علي ظهورهم، الأستاذ “مسعد”.

وعن حالته أضاف: “الآن يرقد في المستشفى لا نعلم حالته وهذا دلالة علي خطورتها لأنه لا تنقل أي حالة إلى المستشفى إلا علي مشارف الموت”..  مضيفًا “مسعد أبو زيد”، في العناية المركزة هو وأربعة آخرين يرقدون بلا حراك .. هذا فصل من فصول القتل اليومي الذي نتعرض له  .. والحقيقة لا أدري هل سأم الناس من استغاثاتنا فلم يعودوا يستجيبون أم أنهم تعودوا على حكايات الرعب في العقرب فصارت واقع”.

 

السجن يمنع توقيع المعتقلين على نقض حكم الإعدام

وكأن السجان يحيا على أنين المعتقلين فرغم التطبيل بنزاهة القضاء بعد الانقلاب العسكري، إلا أن أنصار الانقلاب لا يعترفون به إلا إذا جاء على “هواهم” ضد المظلومين.

في هذا الإطار منع سجن العقرب المعروف بسوء إدارته وعنف معاملته للمعتقلين- ما يقرب من 10 معتقلين في في القضية المعروفة إعلاميًّا بـ”خلية الظواهري”، من التوقيع على نقض حكم الإعدام الصادر بحقهم- بحسب ما ذكرته المنظمة الحقوقية “هيومن رايتس مونيتور”.

تقول “مونيتور” – منظمة حقوقية عالمية حيث أن المحلية متواطئة مع العسكر- إن “تعمد إدارة سجن العقرب شديد الحراسة، المساهمة في حرمان عشرة شبان من حقهم في الحياة، يعد سابقة ترفضها جميع المواثيق والأعراف الدولية”.

وأكدت مونيتور” أن “إدارة سجن العقرب لم تمكن أيا من المتهمين من التوقيع على طلب النقض، حتى لم يتبق من المهلة القانونية لتقديم طلب النقض سوى أسبوعين، وهو ما يجعل إدارة السجن ضالعة في جريمة تعمد حرمان المتهمين من حقهم في الحياة، وفي حالة لم يتم تمكينهم من التوقيع على طلب النقض، سيتم التعامل مع الحكم على أنه نهائي، ومن ثم يتم تنفيذه بهم في تجاهل لاحتمالية براءة الشباب العشرة”.

وأضافت المنظمة أنها تمكنت من التواصل مع أسرة واحد من الشباب العشرة، وحصلت منها على المعلومات الموثقة عن القضية، إلا أن أسرة الشاب رفضت ذكر اسمه خوفًا من التصعيد ضده.

 

الإجبار على الاعتراف بتهم وهمية

وهو أمر لا يحتاج إلي تأكيد، ومع ذلك أكده ذوو أحد المتهمين قائلين: “إن ابنهم تم اختطافه من منزله في 24 أكتوبر 2013، وتم إخفاؤه قسريًّا لمدة شهر كامل، تعرض خلاله للتعذيب، لإجباره على الاعتراف بالتهم الموجهة له، وهو ما انتهى باعترافه بها تحت ضغط التعذيب، وذلك قبل أن يظهر في سجن العقرب شديد الحراسة، ليتم حبسه على ذمة قضية خلية الظواهري”.

 

منع البطاطين عن المعتقلين

أكد الدكتور خالد سعيد، رئيس الجبهة السلفية، أن إدارة سجون الانقلاب تمنع البطاطين عن المعتقلين، مشيرًا إلى أن ذلك يعد قتلًا بطيئًا للمساجين.  وقال “سعيد”، في تصريح له على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” في سجون طواغيت العصر؛ العقرب، العازولي، ومقرات الشيطان في الأمن الوطني، تمنع البطاطين على أسرانا إلا من بطانية قذرة خفيفة، وتمنع الملابس الشتوية إلا ملابس السجن الخفيفة”.

وأَضاف: “إنهم يقتلونهم قتلًا بطيئًا وحق على كل مسلم أن يسعى في فكاكهم بما يقدر عليه ولا أقل من الدعاء لهم ليلًا ونهارًا؛ خاصة في ساعات الإجابة”. وتابع سعيد”: “اللهم قهم شر زمهرير جهنم وقهم عذاب الجحيم ولا تجمع عليهم سجنين ولا بردين ولا عذابين إنك ولي ذلك والقادر عليه يا كريم”.

 

إضراب معتقلو العقرب

نتيجة ما سلف ذكره دخل معتقلو سجن العقرب في إضراب عن الطعام، تنديدًا باعتداءات قوات أمن الانقلاب، مساء الأحد الماضي، على عدد من المعتقلين بالضرب والتعذيب.

كما وجه المعتقلون استغاثات للمنظمات الحقوقية والجهات المختصه بسرعة التدخل لوقف الانتهاكات المتواصلة من إدارة السجن بحقهم.

 

ضحايا العقرب

 عشرات الضحايا خلفها السجن سئ الذكر لم يستطيعوا تحمل الظلم والتعذيب الواقع عليها من قبل القائمين على إدارة الدموي فذهبوا إلي بارئهم يشكونه أحوالهم.. هذا بخلاف المئات الذين يموتون سرًا.

 

محمد السيد

فقد استشهد بداخله محمد السعيد (47 عامًا)، و المتهم في القضية الهزلية المعروفة بـ”أنصار بيت المقدس”، داخل مقر احتجازه بسجن العقرب، متأثرًا بالإهمال الطبي المتعمد من قبل سلطات الانقلاب.

توفي السعيد نتيجةً القتل الطبي“، مشيرةً إلى أنه “كان مريضًا بفشل في الكبد ودوالٍ في المريء واستسقاء البطن، ولا يستطيع قضاء حاجته منفردًا.

والمتوفي متزوج ولديه سبعة أطفال، وكان قد طلب العلاج وهو داخل السجن أكثر من مرة إلا أن طلبه قوبل بالرفض، حتى تدهورت حالته وتوفي متأثرًا بمرضه.

 

عصام دربالة

كما استشهد الدكتور “عصام دربالة“، رئيس مجلس شورى الجماعة الإسلامية السابق، اليوم الأحد، في سجن “العقرب”، وذلك عقب تدهور حالته الصحية، بعد أيام قليلة من اعتقاله، بالرغم من سعيه الدائم نحو المصالحة إلا أن الانقلاب لا يرضي بمثل هذا، لأنه يريد أن يستولي على كل مقدرات البلاد.

 

مرجان سالم

كما لفظ الشيخ مرجان سالم، القيادي في التيار الجهادي، أنفاسه الأخيرة داخل السجن سيء الذكر بعد تدهور حالته الصحية في ظل الإهمال الطبي داخل السجون، ورفض إدارة السحن تحويله للمستشفي الخارجي نظرا لعدم توفر متطلبات حالته الصحية في مستشفي السجن، مما أودي بحياته.

 

الموت البطئ

كما يتعرض عدد من معتقلي العقرب لما يشبه الموت البطيء، وخلال آخر جلسة لرافضي الانقلاب في القضية الهزلية المسماه بـ”إهانة القضاء” بدى كل من الدكتور سعد الكتاتني والمحامي عصام سلطان وكأنهم شيوخ بلغوا من الكبر عتيًا نتيجة لما يتعرضون له سوء معاملة وإهمال طبي وغيره.

جدير بالذكر أن ما يقرب من 5 آلاف معتقل يواجهون القتل بالإهمال الطبي داخل السجون العسكر، مئات لقوا ربهم بحسب منظمات حقوقية وآخرين ينتظرون نفس المصير.

 

 

*تعثر 15 ألف مصنع و150 ألف عامل بالشارع بعهد الانقلاب

قال عضو المكتب التنفيذي لاتحاد مستثمري مصر، علاء السقطي: إن حجم الإنتاج الصناعي في مصر تقلص بنسبة 40% خلال السنوات الأربع الأخيرة؛ بسبب تعثر نحو 15 ألف مصنع، مشيرًا إلى أن ما يقدر بنحو 150 ألف عامل فقدوا وظائفهم في هذا القطاع خلال هذه الفترة.

وقال السقطي: إن نسبة المصانع التي توقفت بشكل كامل عن العمل في مصر لا تتجاوز 4 آلاف مصنع.

وتعاني مصر من اضطرابات أمنية عقب ثورة 25 يناير 2011، تفاقمت بعد الانقلاب العسكري في 3 يوليو عام 2013 الذي أطاح بالرئيس محمد مرسي؛ أول رئيس منتخب بعد الثورة.

وعن الأسباب التي كانت وراء تراجع الصناعة قال السقطي: إن تعثر الصناعة في مصر منذ ثورة يناير يرجع إلى عدم ثقة الشركات الأجنبية الموردة للمواد الخام، بسبب التأخر في سداد المستحقات، في ظل تفاقم أزمة نقص الدولار وارتفاعه أمام الجنيه، كما أشار السقطي إلى أسباب أخرى منها تراجع الاستهلاك على خلفية ضعف القوة الشرائية، وخاصة السلع غير المرتبطة بالاستهلاك اليومي.

وتابع السقطي أن تأخير الحكومة مستحقات بعض المصانع لعدة أشهر كان ضمن أسباب التعثر.

وطالب السقطي برؤية واضحة من القائمين على الملف الاقتصادي بالحكومة وأن تكون بها بنود غير قابلة للتعديل حتى لا يتضرر المصنعون من القرارات المتتالية والمتضاربة، مشيراً إلى ضرورة أن يكون هناك استقرار في أسعار الكهرباء والأراضي وغيرها من الخدمات.

وكان وزير الصناعة المصري طارق قابيل، قد أكد في شهر نوفمبر أن الدولة لن تستطيع أن تحمي كل الصناعات إلى الأبد.

وقال إن الوزارة رصدت نحو 150 مليون جنيه (الدولار = 7.83 جنيهات) لدعم نحو 871 مصنعًا متعثرًا، مؤكدًا أنه تم عمل استبيان لحصر عدد المصانع المتعثرة وتمت دراسة نحو 135 مصنعًا يحتاج إلى تمويل إضافي، بينما هناك 7 مصانع مغلقة نتيجة التحديات التي تواجهها، وأهمها توفير الطاقة والقضاء على البيروقراطية، حسب الوزير المصري.

وفي السياق نفسه أطلق وزير الصناعة السابق في حكومة الانقلاب منير فخري عبد النور، تصريحات في فبراير عام 2014، حول رصد 500 مليون جنيه لإقراضها للمصانع المتعثرة بعد التنسيق مع وزير المالية لتحديد الشروط والضوابط، مشيراً وقتها إلى أن 960 مصنعًا فقط أعلنت عن تعثرها.

ولفت السقطي إلى أن ما تم رصده من أموال لدعم الصناعات المتعثرة من قبل الحكومة لم يتم تفعيلها حتى اليوم قائلاً: “لم يتم تفعيل قانون صندوق دعم المصانع المتعثرة حتى اليوم“.

وباعتباره الرئيس السابق لجمعية مستثمري مدينة بدر التي تقع على طريق القاهرة السويس (شمال) قال السقطي: إن ثلث المصانع بمدينة بدر الصناعية اضطرت لخفض إنتاجها بما يصل إلى 40%، مشيرًا إلى أن المصانع التي تم إغلاقها بشكل كامل بالمدينة تقدر بنحو 15 مصنعًا، بالإضافة إلى تضرر أخرى بشكل جزئي.

ولكنه أشار في الوقت نفسه إلى أن المدينة حظها أفضل بكثير من عدد كبير من المدن الصناعية الأخرى؛ لأن أغلب صناعتها صغيرة ومتوسطة التكاليف، موضحًا أن إجمالي عدد المصانع بالمدينة يقدر بنحو 1000 مصنع تقريبًا.

وتعرضت الصناعة المصرية للعديد من المصاعب منها تفاقم أزمة الطاقة رغم وعود حكومية متكررة بالقضاء عليها.

وقال رئيس غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات، جمال الجارحي: إن مصانع الحديد في مصر فقدت نحو 75% من طاقتها الإنتاجية جراء نقص كميات الغاز الموردة إليها خلال الأشهر الأخيرة.

وتُنتج البلاد نحو 8 ملايين طن سنويًّا من الحديد.

وأضاف الجارحي أن استثمارات قطاع الحديد، والتي تتجاوز قيمتها 150 مليار جنيه (20 مليار دولار) على وشك الانهيار، جراء نقص إمدادات الغاز وتوجيهها إلى محطات توليد الكهرباء.

ويتخوف مراقبون من أن يساهم نقص إنتاج الحديد في عرقلة المشروعات الضخمة التي تروج لها مصر، ولا سيما في قطاع البنية التحتية والإسكان، في ظل اعتماد الدولة على استيراد نحو 4 ملايين طن من الحديد سنويًّا.

وتعاني مصر من فجوة بين الإنتاج والطلب في الغاز تتجاوز 1.2 مليار قدم مكعبة يوميًّا؛ ما دفعها إلى طرق أبواب موردي الغاز الرئيسيين في العالم، بمن فيهم الاحتلال الإسرائيلي.

 

 

*بسبب الفساد.. 37 قضية تحكيم دولي تطارد مصر.. والقادم أسوأ!
تاريخ أسود من الفشل المصري في التعامل مع قضايا التحكيم الدولي، وتصنفها مؤسسات عالمية بأنها الرابعة على المستوى العالمي، في قضايا التحكيم الدولي.

في هذا السياق، كشف أحدث تقارير المركز الدولى لفض المنازعات (أكسيد)، التابع لمجموعة البنك الدولى، عن أن عدد قضايا التحكيم الدولى التى رفعت ضد الحكومة المصرية بلغ 25 قضية منذ عام 1984 حتى الآن، تم الفصل فى 17 قضية بينما تبقى 8 قضايا لا تزال معلقة.

وأكد التقرير أن أولى تلك القضايا رُفعت فى أغسطس عام 1984 وكانت قضية شركة «جنوب الباسيفيك» بين وزارة السياحة وشركة بريطانية كُلفت ببناء شاليهات حول هضبة الهرم، وبعد أن قامت هذه الشركة بإحضار كل معداتها للبدء فى إجراءات التنفيذ، قام الجانب المصرى بفسخ العقد المبرم، ما كبد مصر غرامة قدرها 36 مليون دولار بعد اللجوء للتحكيم وبعد تسوية الأمر تم دفع حوالى 18 مليوناً فعلياً، ثم كانت القضية الثانية بتاريخ 15 يونيو 1989 والخاصة بصفقة إطارات السيارات مع شركة «Manufacturers Hanover Trust Company»، التى أغرقت السوق المصرية بمنتجات تبين لاحقاً أنها غير مطابقة للمواصفات، ثم قضية «سياج» للاستثمارات السياحية حول أرض طابا، التى تبين قيام الشركة ببيعها لمستثمرين إسرائيليين ليتم اللجوء إلى مركز التحكيم الدولى التابع للبنك الدولى فى واشنطن فى 5 أغسطس عام 2005 وصدر حكم بتغريم مصر 300 مليون دولار، ثم قضية مطار «رأس سدر» التى حُكم فيها بتغريم مصر 530 مليون دولار فى قضية وزارة الطيران المدنى وهيئة بريطانية حول مطار «رأس سدر»، وحصلت الأخيرة على أحقية بناء مطار فى مدينة رأس سدر لمخالفة الجانب المصرى بنود العقد.

وتابع التقرير أن القضية الرابعة كانت بتاريخ 31 أغسطس عام 1998 المقامة من شركة «Hotel lease and development agreements» ضد وزارة السياحة المصرية، ثم قضية شركة عمر أفندى مع شركة «أنوال»، المملوكة للمستثمر السعودى جميل القنبيط. 

وأشار التقرير إلى أن عدد القضايا التى رُفعت ضد الحكومة المصرية بعد اندلاع ثورة يناير بلغ 13 قضية.

واختتم التقرير بالقضية التى أُقيمت ضد الحكومة المصرية بتاريخ 27 فبراير من العام الماضى من شركة «فينوسا» الإسبانية ضد الشركة القابضة للغازات التابعة لوزارة البترول بسبب توقف الشركة المصرية عن تصدير الغاز إلى الشركة الإسبانية.

وفي سياق متصل، يقول الدكتور برهام عطاالله خبير القانون التجاري الدولي، إن التحكيم الدولي دائمًا ما يكون وبالًا على الحكومة المصرية، التي لها تاريخ غير جيد معه ، وكان أخر تلك القضايا قضية شركة الكهرباء والغاز الإسرائيلية التي طالبت الحكومة المصرية بـ1.76 مليار دولار تعويض توقف إمدادات الغاز عقب ثورة يناير 2011.
ويواصل الأزمة الحقيقية تتلخص في كثرة توقيع الحكومات المتعاقبة، على اتفاقات الاستثمار الثنائية في عقد التسعينيات وحتى قبل ثورة يناير 2011، التي نصت جميعها تقريبًا على اللجوء للتحكيم الدولي في حالة نشوب نزاع بين المستثمر الأجنبي والدولة.
وأضاف عطا الله ، في تصريحات صحفية، أن الحكومة المصرية أكثر جهة في العالم، مرفوع ضدها قضايا تحكيم دولي، وكثير من تلك القضايا تصل قيمة التعويض فيها إلى عدة مليارات من الجنيهات.

واحتلت مصر المرتبة الرابعة في العالم، والأولى في شمال أفريقيا والشرق الأوسط، كطرف مرفوع ضده قضايا تحكيم دولي في 2014 بعدد 24 قضية.

ووفقًا لتقرير الاستثمار الدولي لمنظمة “الأونكتاد”، فإن 60% من القضايا يُحكم فيها لصالح المستثمر، ما يعني أن تخسر مصر15 قضية في السنة الواحدة، تصل إجمالي الغرامات فيها إلى عشر مليارات دولار.

نماذج الفشل المصري

سبق أن حصل رامىسياج فى قضية سياج الشهيرة على أكثر من‏134‏ مليون دولار، و قبله بسنوات تمكن نائل الفرارجى من الحصول على حكم بـ‏تعويض قدره 22‏ مليون دولار من مركز التحكيم الدولى بواشنطن فى قضية فندق النيل المعروفة، قضية شركة ماليكورب الانجليزية التىكانت تزعم أن مصر خالفت الاتفاقية معها، وطالبت بتعويض قدره 518 مليون دولار..
وتنظر مراكز التحكيم فى الخارج نحو 37 قضية تحكيم، أبرزها قضية المراجل البخارية التى قضت محكمة القضاء الادارى ببطلان عقد بيعها لمستثمر هندى، والذى أقامها أمام مركز الاستثمار الدولى فى أمريكا «الاكسيد».

وتكمن أزمات قضايا التحكيم الدولى فى صياغة العقود، وهناك ما يسمى بـ «Bit»، وهى اتفاقيات بين مصر ودولة ما تتعهد بموجبها مصر بحماية الاستثمارات، فضلاً عن اتفاقية فض منازعات الاستثمار” الأكسيد” ومقرها الأصلى واشنطن، وفرعها فى باريس،وتلتزم مصر مع أكثر من 100 اتفاقية، بقبول التحكيم الدولى عند نشوء أىنزاع، حتى أن مصر وقعت مثل هذه الاتفاقية مع أفغانستان بالرغم من عدم وجود علاقات تجارية بينها وبين مصر، وتنظر هيئة قضايا الدولة صياغة العقود.

 

 

*غضب في مصر من مباركة الحكومة لـ”بيع الفتيات للأثرياء العرب

أثار قرار وزير العدل المصري أحمد الزند بدفع مبلغ 50 ألف جنيه كشرط لإتمام زواج الفتاة المصرية من زوج أجنبي يكبرها بكثير، حالة من الاستياء الشديد في مصر، حيث وصفه كثيرون بأنه شكل من أشكال النخاسة ويقنن بيع الفتيات المصريات للأثرياء العرب.

وأصدر الزند تعديلا على قانون زواج المصريات من أجانب يشترط لتوثيق العقد أن يقدم الزوج الأجنبي للزوجة المصرية شهادات استثمار بنكية ذات عائد دوري بقيمة خمسين ألف جنيه إذا ما جاوز فارق السن بينهما خمسة وعشرين سنة.

ورفض المجلس القومي لحقوق الإنسان (جهة حكومية) هذا القرار، وطالب بضمان كرامة المرأة المصرية وحقوقها من خلال توفير العدالة الاجتماعية، بدلا من هذا القانون، واستغرب إصدار وزير العدل لهذا القانون قبل أيام قليلة من انعقاد مجلس النواب المنتخب.

 

عودة عصر النخاسة

وقالت الجمعية المصرية لمساعدة الأحداث وحقوق الإنسان، إن الحكومة بدلا من مواجهة ظاهرة الزواج السياحي بين الأثرياء العرب والفتيات القاصرات المصريات، قررت مباركة هذا الزواج طالما كان الزوج يملك الثمن ليتمكن من إتمام الصفقة ويشتري الفتاة في إطار قانوني.

وطالبت الجمعية، في بيان صحفي الأربعاء، بإلغاء هذا القرار المعيب وغير المدروس الذي يعيد المرأة المصرية إلى عصر الجواري وأسواق النخاسة من جديد.

وتقول منظمات حقوقية إن آلاف الفتيات الصغيرات في المناطق الريفية المصرية يتم تزويجهن لأثرياء عرب عبر سماسرة يتفقون مع أهل الفتاة على الزواج بصورة غير رسمية لعدة أسابيع مقابل مبالغ مادية كبيرة.

ويلعب الفقر دورا كبيرا في انتشار هذه الظاهرة التي أصبحت تأخذ شكلا من أشكال الاتجار بالنساء واستغلال القاصرات، بحسب منظمات مدافعة عن حقوق النساء، حيث يقضي بعض الأزواج أسبوعا أو اثنين فقط مع الفتاة ثم يسافرون مرة أخرى إلى بلداهم دون الالتزام تجاههن بأية حقوق.

وقالت مؤسسة قضايا المرأة إن بنات مصر لسن للبيع، وأن القرار الأخير ما هو إلا صورة من صور تسعير الزواج ولن يحل مشكلة الاتجار بالنساء بل سيفتح الباب للمزايدة لمن يملك أمولا أكثر.

وناشدت المؤسسة الحكومة بتطبيق القانون للحد من تلك الظاهرة، ووضع آليات وقرارات تحد من مشاكل زواج الأجانب من مصريات، مثل وضع سن معينة للزواج والالتزام بالضوابط القانونية اللازمة لحماية المرأة من مخاطر وتبعات ذلك الأمر.

 

تسعيرة لبيع البنات

ويقول معارضون لهذا القرار إنه لا قيمة له، حيث يتجنب غالبية كبار السن الخليجيين الذين يتزوجون من فتيات مصريات توثيق العقود بشكل رسمي ويلجؤون إلى الزواج العرفي للإفلات من أي التزامات تجاه زوجاتهم.

وقال آخرون إن الزوجة في كثير من الحالات يتم الضغط عليها حتى تتنازل عن حقوقها المادية، ولن تمنع هذه الوثيقة الزوج من إساءة معاملة زوجته.

وأعرب كثيرون على مواقع التواصل الاجتماعي، عن غضبهم من القرار ورأوا فيه تقنينا للدعارة” عبر وضع تسعيرة لبيع الفتيات المصريات للأثرياء العرب.

وعلق الشاعر عبد الرحمن يوسف، عبر “فيسبوك” بقوله: “من باع الأرض يبيع العرض“.

 

تحصين للزوجة؟!

وردا على الانتقادات الحادة التي واجهتها، أكدت وزارة العدل أنها تستهدف من هذا القرار تحصين الفتاة المصرية التي تتزوج من أجنبي، موضحة أن القرار كان معمولا به منذ 30 عاما، وكان مبلغ التأمين 40 ألف جنيه وتم زيادته فقط لـ50 ألفا.

وقال حمدي معوض، المتحدث باسم وزارة العدل، في مداخلة هاتفية مع قناة “العاصمة”، مساء الثلاثاء، إن الحكومة تتعامل مع ظاهرة موجودة ولن تنكرها، ولكهنا تعمل على التقليل من آثارها السلبية وتأمين مستقبل الفتاة المصرية.

وعن الهجوم الذي يتعرض له وزير العدل بعد هذا القرار، قال معوض إن البلاد لا تحتمل هذه البلبلة، مطالبا المصريين بدعم قائد الانقلاب.

ولم تؤيد القرار إلا جهة واحدة فقط هي المجلس القومي للمرأة، حيث قالت ميرفت التلاوي رئيسة المجلس إن تعديل القانون سيحد من الممارسات الخاطئة التي تقترن بزواج القاصرات المصريات من أجانب.

وأوضحت التلاوي في مداخلة هاتفية مع قناة “أون تي في” أن بعض الفتيات القاصرات في بعض القرى الفقيرة مثل الحوامدية بالجيزة تتزوج ثلاث مرات في الشهر الواحد!، وطالبت بتشديد الرقابة على هذه الوديعة بحيث لا يجوز الحصول على قيمتها قبل مرور خمس سنوات من بداية الزواج.

واتهم الاتحاد العام لنساء مصر الحكومة بالسعي إلى تحصيل الأموال وزياردة مواردها بأي طريقة، حيث هاجمت هدى بدران رئيسة الاتحاد أحمد الزند وزير العدل قائلة: “عيب اللي عملته ده هو عشان نجمع فلوس نبيع بناتنا؟ الدولة تجمع الأموال على أجساد البنات الفقراء“.

 

 

فشل السيسي ينذر بتحويل النيل إلى ترعة وموت المصريين عطشى.. الثلاثاء 8 ديسمبر.. إثيوبيا تصفع السيسي بوفد الدبلوماسية الشعبية

الانقلاب يتوسل لأثيوبيا للعودة لمفاوضات سد النهضة

الانقلاب يتوسل لأثيوبيا للعودة لمفاوضات سد النهضة

مصر النيل

فشل السيسي ينذر بتحويل النيل إلى ترعة وموت المصريين عطشى.. الثلاثاء 8 ديسمبر.. إثيوبيا تصفع السيسي بوفد الدبلوماسية الشعبية

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*تاريخ مصر هو أطول تاريخ مستمر لدولة في العالم لما يزيد عن 3000 عام قبل الميلاد. حيث تميزت مصر بوجود نهر النيل الذي يشق أرضها و الذي اعتبر السبب الأساسي لقيام حضارة عريقة بها، كل هذا التاريخ ضيعه السيسي الفاشل بانقلابه الدموي الفاشي وتفريطه في حق مصر في مياه النيل.

 

*صورة الكتاتني تشعل مواقع التواصل.. وناشطة: “هما دول اللي بياكلوا بمليون جنيه بط؟”.

ما بين الليلة والبارحة حالان شديدا الاختلاف، هذا ما أثارته صورة الكتاتني الجديدة من داخل المعتقل، وتفاعل معها رواد مواقع التواصل الاجتماعي .

الصورة التي انتشرت، اليوم الثلاثاء، على مواقع التواصل الاجتماعي، للقيادي الإخواني ولرئيس البرلمان السابق محمد سعد الكتاتني، أظهرت العديد من الاختلافات في الشكل بين الأمس واليوم.

في الوقت الذي لم يصدق فيه البعض أن هذه الصورة للكتاتني أصلاً، اعتبرت إحدى المواطنات أن هذه الصورة “مؤذية جدًا”، واستغلت أخرى الفرصة للسخرية من الإشاعات التي تناولت حسن المعاملة والمعيشة الفاخرة التي يلقاها رموز الجماعة في السجن، فقالت: “هما دول اللي بياكلوا بمليون جنيه بط ياولاد الكلب؟!”، وأضاف آخر “سعد الكتاتني.. اختلف أو اتفق في السياسة براحتك، لكن لو كنت من اللي شايفين إن اللي بيحكمنا دلوقتي ضد فكرة الإنسانية أصلًا هتتعاطف معاه“.

وتصدر هاشتاج #سعد_الكتاتني موقع تويتر وقد تفاعل معه النشطاء.

 

 

*وزير السياحة: خسائر القطاع بعد حادث الطائرة الروسية.. 2.2 مليار جنيه شهريا

أعلن هشام زعزوع، وزير السياحة أن خسائر قطاع السياحة بعد حادث سقوط الطائرة الروسية فى سيناء أكتوبر الماضى، بلغت 2.2 مليار جنيه شهريا، وتشمل الخسائر المباشرة وغير المباشرة للقطاع، كما انخفضت نسبة الإشغال من 70% إلى 30% فقط جراء الحادث الإرهابى.

وقال زعزوع، خلال مؤتمر المشاريع الاقتصادية الكبرى الذى تعقده شركة “ميد” بأحد فنادق القاهرة، إن هناك إجراءات حكومية سريعة لرفع درجة التأمين بالمطارات المصرية تشارك بها وزارات: الدفاع، والداخلية، والسياحة، والطيران، تمهيدًا لإجراءات تالية لرفع الحظر الجوى الذى فرضته الدول على سياحها لمصر خاصة روسيا، وبريطانيا، بعد أن وصل عدد سياح البلدين إلى 4 ملايين مواطن، من إجمالى 9.9 مليون سائح استقبلتهم مصر العام الماضى.

وأشار زعزوع، إلى انعقاد لجان مشتركة تضم خبراء دوليين من بريطانيا، وروسيا بمصر، سينتج عن عملها نتائج إيجابية تؤدى لرفع الحظر الجوى المفروض على مصر قريبا.

وأكد وزير السياحة، أن هناك جهة ثالثة دولية ستُقَيِّم طبيعة الإجراءات الأمنية المُتَّبَعَة فى المطارات المصرية خاصة بالمدن السياحية، حال انتهاء الحكومة المصرية من إجراءات التأمين.

وشدد الوزير على أن هذه الإجراءات لا تعنى أن المطارات المصرية غير مؤمنة، ولكن الأحداث الإرهابية التى حدثت بباريس مؤخرًا، أدت لاتجاه جميع دول العالم لاتخاذ إجراءات تأمين أعلى بمطاراتها.

 

 

*#مقبرة_العقرب هاشتاج يستنكر إجرام العسكر.. وشبح الموت على الوجوه!

أثارت صور معتقلي سجن العقرب شديد الحراسة والتي تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الثلاثاء، لعدد من قيادات الثورة المصرية، موجة من التعليقات الغاضبة والتي حركت مشاعر المصريين تجاه إجرام العسكر بحق المعتقلين، حيث ظهرت الصور التي التقطت من داخل السجن، وقد بدت الوجوه شاحبة والأجسام هزيلة، وكأن شبح الموت يخيم عليها.

 

 

*الأمن يلاحق 3 متهمين بتروا أصابع سيدة بالهرم بسبب صورة للسيسي

أكد مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة، أن الأجهزة الأمنية تكثف من جهودها لضبط 3 أشخاص، تعدوا على سيدة بمنطقة الهرم، لرفعها صورة عبد الفتاح السيسي على واجهة منزلها.

وأضاف المصدر، أنه تم تشكيل فريق بحث جنائي، لسرعة ضبط المتهمين، بعدما كشفت التحريات أن المتهمين طالبوا المجني عليه وزوجته بإزالة صورة السيسي من على منزلهم فرفضوا ونشبت مشاجرة بين الطرفين بعدما إنهال المتهمون على المجني عليهما بالسباب والشتائم ثم تطور الأمر، واعتدى الأشقاء الثلاثة على المجني عليه وزوجته بالأسلحة البيضاء، وبتروا أصبعين من يد الزوجة، وأصابوا زوجها بجرح قطعي كبير في الوجه تم تقطيبه بـ30 غرزة وفروا هاربين.

كانت النيابة بعرض المصابين على الطب الشرعي، وضبط وإحضار المتهمين، وطلب تحريات الأمن الوطني.

 

 

*فشل حكومة الانقلاب .. ينذر بموت المواطنين عطشى

شهدت معظم قرى مركز اطسا والتي ليست بالقليلة انقطاع مياه الشرب عنها لليوم الخامس على التوالي ، ويرجع السبب إلى انكسار خط مياه الشرب الرابط بين مشروع مياه الشرب بالعزب وقرى اطسا ، والذي فشلت الجهات المعنية في تصليحه حتى الآن.

لم يجدوا المواطنين سوى عربات نقل المياه التابعة للمحافظة ليروى بها ظمأهم ،ويقضوا حوائجهم ، فالأطفال والنساء يتجمعوا أمام تلك العربات ويواجهوا المشاجرات والزحامات وأحيانا الضرب بالجراكن ليملئوا مايسد بعض حاجاتهم من المياه.

 

 

*توفيق عكاشه يدعو لتعديل الدستور لإطالة مدة رئاسة السيسي

أعرب الإعلامي المصري المثير للجدل، توفيق عكاشة، والذي انتخب مؤخراً عضواً بمجلس النواب، عن ثقته في الفوز برئاسة مجلس النواب، كما أعرب عن توقعاته بـ”سقوط” الحكومة الحالية، برئاسة شريف إسماعيل، وبكامل تشكيلها.

وقال عكاشة، في تصريحات صحفية من مجلس النواب الاثنين، إن المجلس المنتخب في طريقه لسحب الثقة من الحكومة، وأن قرار الحكومة بتعيين أمين عام جديد لمجلس النواب، هو بداية النهاية للحكومة، فيما عدا عدد قليل من الوزراء، من بينهما وزيرا العدل والدفاع.

وعن أزمة تعيين أمين عام للمجلس، قال عكاشة إنه فور اختيار رئيس مجلس النواب، سيتم إقالة الأمين العام، المستشار أحمد سعد، وإعادة الأمين العام السابق، خالد الصدر، معتبراً أن وزير الشؤون القانونية، مجدي العجاتي، “أيامه في الوزارة معدودة.”

وذكر عكاشة، في تصريحات أوردها تلفزيون النيل”، أنه سيتعامل مع الأمين العام الجديد للمجلس “احتراماً للقانون، الذي يعطى الحكومة الحالية حق اختياره”، لكنه لن يستخرج كارنيه العضوية الخاص به، إلا “عندما يكون الأمين العام من اختيار نواب الشعب.”

واعتبر مالك قناة “الفراعين” أن “الدستور الحالي به مواد جيدة وأخرى عليها تحفظات”، لافتاً إلى “هناك 12 مادة تحتاج لتعديل، من بينها المادة المتعلقة بمدة رئيس الجمهورية، حيث أرى ضرورة تعديلها لتصبح فترتين متتاليتين، مدة كل فترة منهما 6 سنوات بدلاً من أربع.”

وحول اتصالاته مع نواب آخرين لتأييده في حال ترشحه رسمياً لرئاسة مجلس النواب، قال مالك قناة “الفراعين” الفضائية: “أجريت اتصالات مع بعض النواب، ومعي ربي الذي خلقني، والانتخابات أسرار، وعندما تنتهي الانتخابات نستطيع أن نكشف عن الأسرار.”

ورداً على سؤال من أحد الصحفيين بشأن كيفية التصرف في حالة رغبة عبدالفتاح السيسي، في الإبقاء على حكومة شريف إسماعيل، علا صوت عكاشة محذراً من تكرار ما وصفه بـ”سيناريو أوكرانيا” في مصر، بحسب موقع “بوابة الأهرام” شبه الرسمي.

 

*السيسي يقتل الشعب.. وفاة محتجز في قسم الوراق

وفاة محتجز داخل قسم الوراق بعد هبوط حاد في الدورة الدموية..

لقى محتجز داخل  قسم شرطة الوراق اليوم الثلاثاء مصرعه، وتبين أنه كان محبوسًا على ذمة قضية نصب، ولفظ أنفاسه الأخيرة وبررت الشرطة مقتله بأنه تعرض لهبوط حاد في الدورة الدموية.

وتسلمت أسرة المتوفى جثته، بعدما قررت النيابة انتداب الطب الشرعي لتشريحها لمعرفة أسباب الوفاة.

وأمرت نيابة الوراق برئاسة المستشار مصطفى توفيق، بدفن جثة السجين بعد توصيفها للحالة بأن إصابة بهبوط حاد في الدورة الدموية.

وكانت مباحث الوراق قد تلقت إخطارًا يفيد وفاة “محمد م. م.”، 35 عامًا، بائع، داخل حجز القسم، وبسؤال زملائه المتواجدين معه داخل الحجز، أقروا أنهم فوجئوا بمرض زميلهم.

أثارت حالات الوفاة المتكررة داخل أقسام الشرطة وإعلان الداخلية عنها بشكل دائم أنها نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية، تساؤلات حول حقيقة ما يتعرض له المعتقلون والمحتجزون داخل الأقسام والسجون المصرية.

كما أثار تكرار الحالات، المخاوف من أن يكون هبوط الدورة الدموية” مجرد سبب معلن من قبل الأجهزة الشرطية؛ ليخفي وراءه أسباب الوفاة الحقيقية من تعذيب وإهمال وغيره من الانتهاكات التي يتعرض لها السجناء والمعتقلون، وزادت حدتها في مصر بعد انقلاب الثالث من يوليو.

 

 

* رسالة مبكية من سجن العقرب

رسالة من العقرب نحن الأموات الأحياء، كل الناس يموتون مرة واحدة ونحن نتجرع مرارة الموت كل يوم مرات ومرات.. إن كنتم تظنونا نبالغ فاسألوا من يقابلوننا في لحظات بعثنا من مقبرة العقرب حين نخرج لجلسات المحاكمة.. اسألوهم عن أجسادنا الواهنة وعيوننا الغائرة وملابسنا النتنة والعفنة على أجسامنا وأقدامنا الحافية، أكتب لكم بدمي قبل مداد قلم استعرته لأنقل لكم ما حدث معنا يوم الخميس الماضي الموافق 4 ديسمبر.

بدأنا الخميس الماضي إضرابًا عن الطعام في ونج الداوعي (ونج 4 – h4) احتجاجًا على الأوضاع اللا آدمية التي نعيشها في زنازين بلا ضوء وطعام لا يسد الرمق ورعاية صحية منعدمة، غطاء واحد لكل سجين، وأحيانا لا غطاء سترة على اللحم مباشرة ممنوع حتى الشباشب كل ذلك في هذا الصقيع، الأدوية الدورية للأمراض المزمنة يجردوننا منها بعد أن حصلنا عليها.

أضربنا ووَهْمًا اعتقدنا أن ذلك يجدي أو يغير شيئًا.. تحركت الإدارة -المتمثلة في رئيس المباحث محمد البنا ومعاونه محمد فوزى وضابط الونج محمد شفيق والمخبر علاء- تحركوا نعم.. ولكن بصحبة القوة الضاربة، واقتحموا الزنازين وأخرجوا كل المضربين عن الطعام ومن بينهم الأستاذ/ مسعد أبو زيد (المصاب بشلل الأطفال)، كبلوهم من الخلف، وانهالوا عليهم ضربًا على القفا، لم يصمد الأستاذ مسعد بجسده الواهن أمام الضربات فسقط على الأرض من فوره ليبدءوا معه رحلة السحل هو وزملائه بطول العنبر، ثم بدأ الجنود برفسهم بالبيادة في وجههم وبطونهم ووقفوا على ظهورهم.

الأستاذ/ مسعد الآن يرقد في المستشفى، لا نعلم حالته، وهذا دلالة على خطورتها؛ لأنه لا تنقل أي حالة إلى المستشفى إلا على مشارف الموت، الأستاذ مسعد أبو زيد في العناية المركزة هو وأربعة آخرين يرقدون بلا حراك.

هذا فصل من فصول القتل اليومي الذي نتعرض له.. وأنا الحقيقة لا أدري هل سأم الناس من استغاثاتنا فلم يعودوا يستجيبوا أم أنهم تعودوا على حكايات الرعب في العقرب فصارت واقعا.

أناشد جميع لجان، جمعيات، مراكز، مؤسسات، منظمات حقوق الإنسان على الأقل هبوا لنجدة الأستاذ مسعد أبو زيد، الذي لا نعرف أكان لا يزال حيا أم لا.. ونحن لنا الله.. أحد نزلاء العقرب شاهد على مذبحة العقرب”.

 

 

*قوات أمن الانقلاب تعتدي بالضرب على 3 معتقلين بسجن برج العرب

اعتدت قوات الأمن التابعة للانقلاب العسكري بعد عصر اليوم بالضرب على 3 معتقلين بسجن برج العرب بمحافظة الإسكندرية، من معارضي حكم العسكر.

وواصلت إدارة أمن سجن برج العرب بمحافظة الإسكندرية انتهاكها بحق المعتقلين الموجودين بالسجن بقطع مياه الشرب منذ ما يزيد عن ثلاثة أسابيع وإمداد الزنازين بكميات مياه قليله ملوثة وغير صالحة؛ ما أدى إلى ارتفاع أعداد حالات التسمم بالسجن، بحسب ذوي المعتقلين.

وتم قطع مياه الشرب عن سجن برج العرب منذ موجة الأمطار الأولى التي أغرقت محافظة الإسكندرية مما تسبب في تعطيل محطات رفع المياه.

ووجهت أسر المعتقلين بالسجن استغاثة للمنظمات الحقوقية والجهات المختصة للتدخل لإنقاذ حياة ذويهم من انتهاكات إدارة السجن.

 

 

*الشيخ رائد صلاح للسيسي: أنت مجرم حرب في حق المصريين والأمة الإسلامية

وجه الشيخ رائد صلاح أبو شقرة، زعيم الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني المحتل “إسرائيل”، رسالة إلى عبد الفتاح السيسي  قال فيها: “أنت مجرم حرب في حق الشعب المصري وكل الأمة الإسلامية والعالم العربي والشعب الفلسطيني وفي حق أهلنا في غزة، ولا بد أن تُحاكم قريبًا إن شاء الله تعالى”.

وأكد الشيخ صلاح الملقب بـ”شيخ الأقصى” ، أن الشباب الفلسطيني لم ولن يلتحق بـ”تنظيم الدولة”، مشيرًا إلى أنهم مرابطون إلى يوم القيامة في بيت المقدس وأكناف بيت المقدس.

وأضاف أن الشباب الفلسطيني يقوم بمهمة الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى المباركيْن نيابةً عن الأمة المسلمة والعالم العربي حتى يأتي أمر الله تعالى، مشددًا على أنه لا وجود لـ”تنظيم الدولة” في فلسطين.

 

 

*قضاة: عضوية البرلمان لا تعفي عكاشة من “إهانة القضاء”

أكد مجموعة من القضاة، على أن عضوية توفيق عكاشة في مجلس النواب لا تسقط عنه اتهامه في القضية المعروفة إعلاميا بـ”إهانة القضاء”، خاصة أن الدعوى تحركت ضده قبل انضمامه للبرلمان، مشددين على أنه في حال صدور حكم بات ضده بالحبس سينفذ ولكن تبقى إسقاط عضوية البرلمان من عدمه في يد مجلس النواب نفسه فهو سيد قراره

المستشار رفعت السيد، رئيس محكمة استئناف القاهرة الاسبق، قال إن “عكاشة والنواب المنتخبين بشكل عام من جانب الشعب لتمثليهم في البرلمان هم حتى الآن ليسوا أعضاء في مجلس النواب لأن العضوية لا تبدأ إلا من تاريخ حلف اليمين أمام مجلس النواب وبالتالي يكتسب العضو كل امتيازاته ومنها عدم تحريك الدعوى الجنائية تجاهه إلا بعد موافقة مجلس النواب“.

وأضاف السيد، أن الدعوى المقامة ضد عكاشة الذي تم انتخابه الآن تم تحريكها فعلا قبل شهور وهى منظورة أمام القضاء فعلا، وبالتالي فإن الأمر لا يحتاج إلى الحصول على موافقة البرلمان حتى تستمر المحكمة في نظر الدعوى وإنما يكون لازما حصول موافقة البرلمان عند بدء تحريك دعوى جنائية عن واقعة نسبت إلى عضو البرلمان بعد اكتسابه العضوية وليس عن واقعة حدثت منه قبل اكتسابه العضوية ويتم محاكمته عنها فعلا.

وأكد السيد، أنه من المعروف أن الجرائم التي من شأنها أن تؤدي إلى إسقاط عضوية عضو مجلس النواب هى الأحكام الصادرة في جناية أو الأحكام الصادرة في جنح مخلة بالشرف والاعتبار، مشددًا أن جريمة الإهانة أو السب ليست جريمة مخلة بالشرف وهناك سابقة في هذا الشأن تتعلق بالنائب طلعت السادات عندما اتهم بإهانة القوات المسلحة وحكم عليه بالحبس أمام محكمة عسكرية تم سجنه فعلا وبعد انتهاء مدة العقوبة عاد مرة أخرى لممارسة دوره في مجلس الشعب السابق

وأوضح أن “لجنة القيم” داخل مجلس النواب من حقها أن تقترح حكما بإسقاط العضوية عن أي نائب برلماني، مضيفا “لكن لابد من موافقة مجلس النواب على ذلك“.

وفي سياق متصل، قال المستشار عادل زكي أندراوس، رئيس اللجنة العليا للانتخابات الأسبق، إن “حصانة عضو مجلس النواب لا تسرى على القضايا السابقة التي يحاكمون فيها”، مؤكدًا أنه إذا صدر حكم ضد عكاشة بالحبس فإن الحكم واجب النفاذ دون العودة إلى مجلس النواب.

وأوضح أن مجلس النواب عليه أن يحدد فيما بعد ما اذا كان سيتم إسقاط العضوية عن النائب من عدمه خاصة ان المجلس سيد قراره مؤكدًا انه إذا ما اقترحت لجنة القيم بالمجلس إسقاط العضوية عن النائب ولم يوافق عليها ثلثا أعضاء فإن عضوية النائب تظل سارية، مؤكدا أن إجراءات إسقاط عضوية مجلس النواب صعبة للغاية.

 

 

*إثيوبيا تصفع السيسي بوفد الدبلوماسية الشعبية

في تطبيل مهيب ومحاولة لتصوير الأمر على أنه على ما يرام، وأن الكارثة تحت السيطرة، ودون تقدير لقيمة ومكانة مِصْر، استقبل أمس، قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، ممثلتي وفد الدبلوماسية الشعبية الإثيوبي هيروت ولد ماريام، نائبة رئيس جامعة أديس أبابا، ومولو سولومون الرئيسة السابقة لغرفة تجارة أديس ابابا، بحضور سفير إثيوبيا في القاهرة، بمقر رئاسة الجمهورية.

وقال السفير علاء يوسف -المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية-: إن السيسي رحب بممثلتي وفد الدبلوماسية الشعبية الإثيوبي، وأشاد بدورهما في تعزيز العلاقات الشعبية بين البلدين وما تحققه الدبلوماسية الشعبية من تواصل مجتمعي يسهم في بناء الجسور وتدعيم التفاهم بين الشعبين وتقريب وجهات النظر حول قضايا العلاقات الثنائية.

وأضاف يوسف، أن السيسي رحب ببدء تفعيل عمل مكتب تنسيق العلاقات المِصْرية الإثيوبية وقرب اكتمال تشكيل هيئته من الجانبين، الذي جاء كإحدى نتائج زيارة السيسي لإثيوبيا في مارس 2015، كونه «يمثل آلية للتواصل المباشر على المستوى الشعبي»، مؤكدًا على ما تسهم به تلك الآلية في الارتقاء بأطر التعاون بين البلدين في كافة المجالات.

وقال السفير علاء يوسف: إن ممثلتي وفد الدبلوماسية الشعبية الإثيوبي عبرتا عن سعادتيهما بزيارة مِصْر وما لقيتاه من حفاوة الاستقبال، متمنيتين أن تُشكل تلك الزيارة انطلاقة جديدة للتواصل الشعبي والمجتمعي بين البلدين بما يسهم في تقريب وجهات النظر.

تلك التصريحات البرتوكولية أغضبت أوساط دبلوماسية عدية، تتحفظ “الحرية والعدالة” على أسمائهم، وخبراء سياسيين عبروا عن غضبهم إزاء التصريحات الوردية التي يصر عليها السيسي وسط الكارثة المحققة التي تنذر بتحول نهر النيل لمجرد ترعة خلال عام، ولمدة لا تقل عن 5 سنوات، في حال تشغيل سد انهضة.

ففي الوقت الذي تراوغ فيه إثيوبيا من الجلوس على كرسي المفاوضات في الخرطوم والتي كان مقررًا لها الأحد الماضي، بحجة أن وزير الخارجية في زيارة إلى كينيا، ما ألغى الاجتماع السداسي للاتفاق على المكتب الفني الآخر، في هذا الوقت والظروف يتقابل رئيس أكبر دولة عربية -إذا سلمنا أنه رئيس- بوفد شعبي يضم اثنين من الموظفين ليتحدث عن علاقات البلدين، والأولى أن يجلس مع الوفد الشعبي أعضاء ببرلمان الدم أو وزير الخارجية على أقصى تقدير، وفق العرف الدبلوماسي!!

يأتي هذا فيما يؤكد الدكتور محمد نصر الدين علام -وزير الموارد المائية والري الأسبق- أن تنازلات المفاوض المصري أمام نظيره الإثيوبي خلال المفاوضات الدائرة حول أزمة سد النهضة أهدرت حقوقنا في مياه النيل، مستهجنًا ما وصفه بالضعف الذي تتعامل به مصر مع إثيوبيا لحل تلك الأزمة، مؤكدا أن الوضع المائي يتحول من سيئ إلى أسوأ ونعاني شحًا مائيًا.

ولفت في حوار صحفي ، إلى أننا وضعنا آمالاً كبيرة على تحول المسار في المفاوضات عقب “30 يونيو”، إلا أن الوضع لم يتغير، خاصة أن إثيوبيا استغلت الصراعات الداخلية التي عاشتها مِصْر عقب ثورة يناير، منوهًا إلى أن المفاوضات الراهنة تعد مسارًا “فاشل” لحل الأزمة!!!

ولكن السيسي وإدارته يراهنون على غيبوبة الشعب المِصْري في تقدير حجم المخاطر التي تتهدد اللاد والعباد في ظل حكم العسكر!!!

 

 

*تأجيل هزليات “العائدون من ليبيا” وأحداث سوهاج وإحالة 62 للجنايات بالشرقية

أجلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، محاكمة 13 مواطن فى القضية رقم 580/2886 لسنة 2014 جنايات قسم المطرية لمقيدة برقم 7016 لسنة 2014 كلي شرق القاهرة مقيدة برقم 25 لسنة 2014 حصر أمن الدولة العليا مقيدة برقم 10 لسنة 2015 جنايات أمن الدولة العليا والمعروفة إعلاميًا بـ”العائدون من ليبيا ” لجلسة 12 ديسمبر لسماع الشهود.
وكان النائب العام الانقلابى السابق هشام بركات، أمر في فبراير الماضى بإحالة المتهمين للمحاكمة الحنائية في أثناء عودتهم من دولة ليبيا، زعم ارتكابهم أعمال عنف وإرهاب خارج الأراضى المِصْرية، والتخطيط لاستهداف المنشآت داخل البلاد.
وتضم القضية كلا من
1-
أحمد إمام محمد السيد 33 سنة ـ إمام وخطيب بالأوقاف
2-
مصطفى عبد الوهاب روضى – محبوس 27 سنة – محاسب
3-
أنور وجدى محمد إبراهيم – 43 سنة – مدرس
4-
عبد الحميد نبوى همام
5-
أحمد وجدى محمد إبراهيم
6-
أحمد كامل محمد يوسف 28سنة – سائق
7-
بدر البيومى شديد حسنين 37 سنة – محام
8-
محمد رمضان ظهير عبد الكريم 37 سنة – سائق
9-
محمود عيد أحمد خليل 23 سنة – خراط
10-
يحيى محمد السيد محمود فرماوى – 26 سنة – شريك بشركة خيول الغد للمقاولات والتوريدات
11-
عمرو فاروق صابر محمود 34 سنة – موظف بإدارة البريد بشرق القاهرة
12-
محمد فاروق عبد الرحمن محمد  34سنة – ميكانيكى
13-
أشرف السيد أبو المجد محمد 48 سنة – موظف بشركة أبوزعبل للأسمدة والكيماويات
كما أجلت محكمة جنايات سوهاج، برئاسة المستشار حمدي عبدالعزيز، محاكمة 13 من أنصار الشرعية  بدائرة قسم أول مدينة سوهاج فى الهزلية المعروفه اعلاميا  احداث اول سوهاج لجلسة 8مارس القادم لسماع الشهود

ولفقت نيابة الانقلاب ل13 من رافضى انقلاب العسكر عدة تهم منها التحريض على العنف والانضمام لجماعة إرهابية هدفها تكدير السلم العام، والتخريب.

وتضم القضيه كلا من 1- أحمد جمال حامد  2- مصطفى هاشم قاسم  3- مصطفى محمود علي 4- عبدالرحمن حمدي بخيت  5- محمد عبدالرحيم عارف  6- إسلام محمد إبراهيم  7- هشام محمد أحمد  8- محمود أحمد محمود وشهرته “محمود هاشم الباز”  9- إدريس عبد المنعم عبد الفتاح  10- علي محمد حسن  11- مؤمن أبو الفضل محمد   12- محمد السيد عبدالمجلي 13-  هيام علي عليو
كما أجلت المحكمة ذاتها جلسات اعادة محاكمة 10 من أنصار الشرعية بسوهاج بزعم  حرق كنيسة مارى جرجس إلى جلسة 6 مارس القادم، لسماع شهود الإثبات.

كانت قد صدرت أحكام سابقة بحق 10 من أنصار الشرعية، غيابيا وقاموا بإعادة الإجراءات ليتم محاكمتهم مرة أخرى، وصدر القرار برئاسة المستشار حمدى عبد العزيز، وعضوية المستشارين طارق مختار حمودة، ومحمد أحمد عبد العزيز بأمانة سر طه حسين وماجد أمين.

ولفقت نيابة الانقلاب للوارد أسمائهم فى الضية عدة تهم منها قتل 15 شخصًا عمدًا مع سبق الإصرار والترصد باستخدام بنادق آلية، ومسدسات وفرد خرطوش، والشروع فى قتل 3 أشخاص مستخدمين الأسلحة النارية، وسرقة بعض المنقولات المملوكة للمنشآت العامة بطريق الإكراه، مستخدمين الأسلحة النارية والبيضاء، مع سرقة السلاح الميرى من المجنى عليه عيد عبد اللاه السباعى، وبعض الأسلحة والذخائر من مديرية أمن سوهاج بطريق الإكراه.

فيما قررت الدائرة الأولى بمحكمة جنايات المنصورة في جلستها المنعقدة اليوم الثلاثاء، التنحي عن محاكمة 10 من أنصار الشرعية  لاستشعارها الحرج.

وتزعم نيابة الانقلاب بأن 10 من أنصار الشرعية قاموا بإشعال النيران في سيارات ضباط الجيش والشرطة والقضاة بالمحافظة وتكوين عصابات لارتكاب أعمال العنف أيضا أحالت  نيابة الانقلاب الكلية بالزقازيق اليوم، 62 من أنصار الشرعية بمركز أبو حماد، إلى دائرة إرهاب الشرقية، بزعم  حيازة مفرقعات والتجمهر والانضمام لجماعة إرهابية.

وكانت نيابة الانقلاب الكلية بالزقازيق ، قد أحالت 46 من أنصار الشرعية  في القضية رقم 29297 لسنة 2015 جنايات أبوحماد بزعم التظاهر والتجمهر واستعراض القوة، و16 أخرين في القضية رقم 4763 لسنة 2015 جنح أبوحماد بزعم التجمهر والتظاهر إلي دائرة إرهاب الشرقية، لتحديد جلسات للمحاكمات.

 

 

*وزير عدل “الفسدة” يقنّن سياحة الدعارة والاتجار بالبشر

فهم الشعب متأخراً دلالات كلمات الرئيس محمد مرسي في خطابه الشهير عندما قال: “أنا عايز أحافظ على (البنات) اللي هيبقوا أمهات المستقبل اللي بيعلموا أبنائهم إن أبائهم وأجدادهم : كانوا رجال …لا يقبلون الضيم ولا ينزلون أبداً على رأي الفسدة ولا يعطون الدنية أبداً من وطنهم أو شرعيتهم أو دينهم“.

وكأنها نبوءة للرئيس وحققها وزير عدل الفسدة” المستشار أحمد الزند، بشأن تعديل بعض أحكام قانون التوثيق الخاص بزواج أجنبي من مصرية، وحدد ثمناً لهذا البيع أو تلك الدعارة المقنعة بـ50 ألف جنيه توضع في البنك الأهلي على هيئة شهادات استثمار، تضخ أموال تلك المهنة القديمة في عروق الانقلاب.

عاصفة غضب أثارها وزير عدل “الفسدة” بعد قرار العسكر تحويل المرأة المصرية إلى سلعة تباع وتشترى، ما أعاد إلى الأذهان كلمات الرئيس مرسي الشهيرة، التي حُفرت في آذان من وعاها، تحدث مرسي” عن الفتيات الصغيرات اللاتي أراد سيادته أن يحميهن بصموده ونضاله أمام جبروت الخونة من العسكر.

وطوال ثلاثة أعوام لم يرحم خونة العسكر الفتيات الصغيرات من الاعتقال والتنكيل والاغتصاب، فضلا عن النساء اللاتي حكم على بعضهن بالإعدام، حتى جاء قرار “الزند” ليقطع شك المراهنين على حكم العسكر بيقين خيانتهم.

صدمة مؤيدي الانقلاب

مؤيدو الانقلاب صدمهم قرار الزند الذي نشر في الجريدة الرسمية اليوم الثلاثاء، فمن جانبه قال الكاتب الصحفي جمال الجمل، إن القضية تتعلق بكرامة المصريين، فالأمر وصل إلى تقنين الاتجار بالبشر، موضحًا أن مصر مصنفة ضمن الدول التي تساعد على تهريب الفتيات إلى إسرائيل، والاتجار في الفتيات، رغم محاولة نفي ذلك طوال الوقت.

وتابع الجمل، “نحن ندين سلوك الفقراء والغلابة في الصعيد أو القرى الصغيرة، حين يبيع الرجل ابنته في زواج غير متكافئ؛ فما بالنا بالدولة عندما تقر أن رجلاً كبيرًا لديه 70 عامًا، يمكنه التزوج من بنت عمرها 20 عامًا ولكن يدفع أولاً، الأمر هنا يتعلق بالإنسانية وكرامة المصري وصورته أمام الآخرين، وهو أمر يسيء إلينا في الخارج“.

وفيما وصف الأديب والروائي يوسف القعيد القرار بأنه أمر غريب وغير مفهوم، متسائلًا: “هل من حق وزير العدل سن قوانين أو تعديل قوانين تتعلق بالزواج وتستند إلى الشريعة الإسلامية، معربًا عن تشككه في إمكانية أن يكون للوزير الحق في إصدار قوانين أو إجراء تعديلات على بعض قوانين الزواج.

وأضاف القعيد أن ما يحدث عبث؛ لأن الجريدة الرسمية لا تنشر إلا القوانين، مستطردًا: “مستغرب أن يكون هناك وزير يملك إمكانية إصدار قوانين أو تعديل بعضها”، مشيرًا إلى أن ما يحكم الزواج والطلاق قوانين يضعها البرلمان، وأن زواج الأجنبي من مصرية تحكمه قوانين تستند للشريعة الإسلامية، وعقب: “أخشى أن تكون زوبعة بلا أي أساس“.

ديوث وحقير

وأكمل الجمل، “لو صح هذا الخبر، فليس أقل من أن يوصف من أصدره بالديوث وتحقيره أينما حل، فالخبر المنشور في الجريدة الرسمية ويعمل به من أول نوفمبر، والمبلغ عبارة عن شهادة استثمار لصالح الجارية وليس رسومًا خالصة لخزانة الدولة، هي فقط تنتفع بتوفير سيولة بنكية تقر بكل فخر بتوفير بنات مصر كجواري لمن يدفع في سوق نخاسة عصري طراز 2015 طبقًا لشعار مسافة السكة، وقريبا توصيل البنات لمنازل الأثرياء“.

وقالت الدكتورة أحلام الأسمر، عضو المجلس القومي للمرأة، أن القرار سلبي وخطير، مؤكدة أنه يفتح أبوابًا خلفية لتشجيع سياحة الدعارة، وأردفت: “لا أستطيع أن أتفهم حتى الآن الدوافع وراء القرار، وما إذا كان هذا الأمر يعد بمثابة استثمار للدولة في بناتها، وأكملت: “هذا الأمر بمثابة شكل غير مهذب لاستغلال المرأة المصرية“.

واستطردت أحلام، أن هناك أمورًا عديدة يمكن أن تُدر دخلاً كبيرًا على مصر، أكثر من هذا القرار السلبي الذي يؤثر على سمعة مصر، قائلة: “هذا القرار وصمة عار لمصر والسياحة، ويجب مراجعة وزير العدل فيه”، وأضافت أن هناك وسائل أكثر احترامًا في التعامل مع المرأة، وليس بيعها وشرائها بالأموال.

وتابعت: “هذا الأمر يُسيء للمرأة المصرية، والقومي للمرأة يرفض أي وسيلة تهدد أو تسيء لسمعتها”، مشددة على ضرورة أن يتراجع الزند عن القرار، وأوضحت أن الحكومة يجب أن تراجع الزند فيه، لأنه سيضر بسمعة المرأة المصرية في العالم برمته، قائلة: “اللي بيقوله المستشار الزند يجب أن يحصل على براءة اختراع عليه”، مؤكدة أنه يجب التراجع عن تلك التصريحات وأن تتدخل الحكومة لمنع تعريض المرأة المصرية للإهانة.

وكانت الجريدة الرسمية قد نشرت قرار الزند”، الذي حمل رقم 9200 لسنة 2015، والخاص بتعديل بعض أحكام قانون التوثيق الخاص بزواج أجنبي من مصرية، وجاء القرار بأنه يكلف طالب الزواج الأجنبي من طالبة الزواج المصرية بتقديم شهادات استثمار ذات عائد دوري بالبنك الأهلي المصري بمبلغ 50 ألف جنيه باسم طالبة الزواج المصرية، واستيفاء المستندات المطلوبة لدى مكتب التوثيق، وذلك إذا ما جاوز السن بينهما 25 سنة عند توثيق العقد.

 

 

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع “إسرائيل” .. السبت 5 ديسمبر.. أرقام التعذيب في مصر أكبر من المعلنة والشرطة تتمسك بالتعذيب

أخوال السيسي الصهاينة يتنبأون بانهيار الانقلاب

أخوال السيسي الصهاينة يتنبأون بانهيار الانقلاب

كلب بني صهيون

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع الصهاينة

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع الصهاينة

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع “إسرائيل.. السبت 5 ديسمبر.. أرقام التعذيب في مصر أكبر من المعلنة والشرطة تتمسك بالتعذيب

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*مقتل ضابط ومجند في تفجير مدرعة للجيش بسيناء

لقي ضابط ومجند مصرعهما عصر اليوم السبت، في عملية تفجير استهدفت مدرعة للجيش بحي الأحراش بمدينة رفح، شمال سيناء، فيما أصيب ثلاثة جنود آخرين.

وأفادت مصادر طبية بشمال سيناء، أنه تم نقل جثمان ضابط ومجند تابعين للقوات المسلحة، للمستشفى، وكذلك ثلاثة جنود آخرين بإصابات متفرقة في كامل أنحاء الجسد، وحالتهم خطرة.

يأتي هذا بعد ساعات من عمليات قصف جوي على مناطق مفتوحة جنوب مدينة الشيخ زويد ورفح والتي لم تسفر عن إصابات.

 

 

*إضراب معتقلي سجن المنصورة عن الطعام والزيارة بعد وفاة أحدهم نتيجة الإهمال الطبي

 

*بأمر إثيوبي.. تأجيل اجتماع “سد النهضة” إلى 11 ديسمبر

أعلن أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية في حكومة الانقلاب، اليوم السبت أن وزير خارجية إثيوبيا طلب من وزير خارجية الانقلاب سامح شكري خلال لقائهما على هامش اجتماعات قمة أفريقيا الصين بجوهانسبرج، السبت، تأجيل عقد الاجتماع السداسي لوزراء الخارجية والري بكل من مصر والسودان وإثيوبيا، لينعقد في الخرطوم يومي 11 و12 ديسمبر بدلاً من 6 و7 ديسمبر.

وقال “أبو زيد” في تصريحات صحفية اليوم: إن الوزير الإثيوبي تادروس ادهانوم، أكد أن طلب التأجيل يرجع إلى تكليف مفاجئ صدر له من رئيس الوزراء الإثيوبي، بالمشاركة في زيارة مهمة معه إلى كينيا خلال الفترة المحددة لعقد الاجتماع السداسي.

وكانت الفترة الماضية قد شهدت تأجيلاً متكررًا لجلسات الحوار من قبل الجانب الإثيوبي، خاصة بعد توقيع قائد الانقلاب السيسي اتفاقية السد، وحصول إثيوبيا على صك رسمي بالموافقة علي بناء السد دون شروط.

 

 

*مركز أبحاث عبري: السيسي أكثر العرب حماسًا في التعاون مع “إسرائيل

اعتبر “مركز أبحاث الأمن القوميالإسرائيلي” السيسي أكثر “الزعماء” في المنطقة حماسا للتعاون مع إسرائيل، من أجل تعزيز نظامه ولتحسين قدرته على مواجهة الإسلاميين، لا سيما جماعة الإخوان المسلمين.

وفي دراسة نشرها المركز الذي يعتبر أهم محافل التقدير الاستراتيجي في تل أبيب أمس، شدد على أن “تعزيز وترسيخ النظام المصري وتمكينه من القضاء على الإرهاب الإسلامي هو مصلحة إسرائيلية صرفة، ناهيك عن تقاطع مصالح الطرفين في كل ما يتعلق بقطاع غزّة“.

وأشار المركز إلى أن اعتماد مصر على الغاز الإسرائيلي سيسهم فقط في تعزيز مكانة إسرائيل لدى النظام الحالي في القاهرة، ويزيد من مسوغات التعاون والتحالف معها.

وشدد المركز على أن نخب الحكم المعادية للإسلاميين في العالم العربي وجدت في إسرائيل حليفا مهما جدا، بعد تراجع دور الولايات المتحدة في المنطقة، وهذا ما دفعها لتعزيز التعاون معها بشكل كبير.

وأكد المركز أن التحالف الواقعي الذي يربط إسرائيل بكل من مصر وقبرص واليونان، قد ساهم في تحسين البيئة الإقليمية والإستراتيجية للدولة العبرية.

وأوضح المركز أن طابع التعاون الأمني والاستخباري والعسكري بين إسرائيل والدول التي تطل على البحر الأبيض المتوسط، قد أسهم في تحسين الميزان الاستراتيجي بشكل غير مسبوق.

في السياق، ذكرت الإذاعة العبرية، أن حرص ديوان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو على الكشف عن مصافحته عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب،  وتبادله الحديث معه على هامش قمة “المناخ” في باريس، يأتي ضمن توجه نتنياهو أن يثبت للرأي العام الإسرائيلي والدولي أن سياساته المتشددة تجاه الفلسطينيين لا تؤثر سلبًا في العلاقات الإستراتيجية مع الدول العربية، خصوصًا مصر.

ونوهت الإذاعة الليلة الماضية إلى أن نتنياهو يحرص بتصميم شديد على جعل علاقاته “الدافئة والحميمة جدا” مع السيسي بعيدة عن الجدل الإعلامي، وأقدم على هذه الخطوة لمواجهة الانتقادات التي توجهها له المعارضة اليسارية التي تتهمه بأنه مسئول عن العزلة الدولية التي تعانيها إسرائيل.

وشددت الإذاعة على أن إسرائيل شرعت بالفعل في توظيف علاقاتها الدافئة مع نظام السيسي والأردن ودول عربية أخرى دعائيا، لمواجهة حركة المقاطعة الدولية “BDS”.

ونقلت الإذاعة عن موظف كبير مقرب من تسيفي هاتوبلي القائمة بأعمال وزير الخارجية، قوله: “رسالتنا للنخب الأوروبي والأمريكية واضحة وبسيطة؛ أنه لا يمكنكم أن تكونوا أكثر حرصا على الفلسطينيين من الدول العربية، التي تحرص على تعزيز التعاون والتنسيق معنا، حتى في ظل الأحداث التي تشهدها الضفة الغربية والقدس“.

وأضاف الموظف الكبير: “من خلال الكشف المنضبط عن مظاهر التواصل والتعاون مع الدول العربية المعتدلة، فإننا نحاول أن نقنع العالم بعدم الإصغاء لـBDS”.

 

 

*إداريو الأوقاف” يرفضون “تصبيرة” مختار جمعة

رفض الإداريون والعمال بوزارة الأوقاف عرض وزير الانقلاب مختار جمعة، بتخصيص مبلغ 300 جنيه كـ”بدل زي” على غرار زي الأئمة، مهددين بالإضراب عن العمل حال استمرت المماطلة في تنفيذ مطالبهم.

وأكد العمال تمسكهم بتحسين الأوضاع المالية أسوة بالأئمة، معتبرين ما يطرحه مختار جمعة مجرد مسكنات لاحتواء غضبهم، إلى أن يحدد مصيره عقب انعقاد البرلمان المقبل واختيار التشكيل الوزاري الجديد.

وكان محمد عبد الرازق، رئيس القطاع الديني بأوقاف الانقلاب، صرح بأن “جمعة”، يحاول البحث عن موارد لمساعدة الإداريين الذين لم يشملهم التحسين المادي المخصص للأئمة والمقدر بـ1000 جنيه “بدل صعود منبر”، مشيرًا إلى أن البحث عن هذه الموارد يحتاج وقتًا طويلاً يصل إلى سنة حتى تنتهي اللجان المتخصصة من عملها في تدبير الموارد اللازمة كما تم مع الأئمة.

 

 

*الجيش يستولي على شاطئ جليم “المجاني

كشفت مصادر مطلعة بديوان عام محافظة الإسكندرية أن قيادة المنطقة الشمالية، قد استولت اليوم السبت، على مساحات شاسعة من شاطئ جليم، والذي كان مخصصًا كشاطئ مجاني لأهالي الإسكندرية.

وبحسب المصدر، فإن قيادة المنطقة الشمالية قامت بوضع أسلاك شائكة حول الشاطئ لمنع دخول وخروج أي مدني، وقامت بتعيين مندوب لها للحديث بأن الشاطئ كان يتبع المنطقة العسكرية ويتبع مستشفى القوات المسلحة بسيدي جابر، وأنه سوف يتم تخصيصه لكبار الزوار بالإسكندرية.

جدير بالذكر أن محافظ الإسكندرية الانقلابي السابق اللواء طارق المهدي، قد قلص عدد الشواطئ المجانية للمصطافين وأهالي الإسكندرية وزوارها، فيما دأبت القيادة العسكرية على وضع يدها على عدد من الأراضي والشواطئ استمرارا لهيمنة العسكر على مصر.

 

 

*نص شهادة والدة ضحية تعذيب شبين القناطر أمام النيابة

استمعت النيابة العامة بشبين القناطر، اليوم السبت، بإشراف المستشار أحمد عبدالله، المحامي العام الأول لنيابات شمال القليوبية، لأقوال والدة عمرو أبو شنب، المتهم الذي لقى مصرعه بحجز المحكمة، مُتهمة ضابط وبعض أفراد القسم بتعذيبه مما تسبب في موته.

نص التحقيق وشهادة والدة المتهم والمكون من 3 أسئلة:

 

س/ هل تتهمي أحدًا من ضباط المركز بالتسبب في وفاه نجلك؟

ج/ أيوة أنا بتهم الضابط معتز نور الدين سلامة الشويخ، بتعذيب نجلي حتى الموت واحتجازه بدون وجه حق وتلفيق محضر مخدرات وسلاح على خلاف الواقع وانتهاك حرمه بيتنا دون إذن من النيابة العامة.

 

س/هل شاهدتي نجلك قبل وفاته؟

ج/ أيوة أنا شفته وهو جاي يتعرض على النيابة والحرس شايله وكان بينزف دم من بؤه وقالي «معتز الشويخ هو اللي ضربني وكهربني أنا بموت يا أمي».

 

س/ ما قولك فيما قررة مفتش الصحة بأن الإصابات الموجود بنجلك قديمة العهد وأنه يُعاني من مرض عضوي؟

ج/الكلام ده مش مظبوط وأبني ماكنش فيه إصابات وهما وخدينه ومكنش عنده أي مرض وكان سليم وصحته كويسة.

يأتي ذلك فيما لم يُحضر الضابط المتهم لآخذ أقواله بسراي النيابة ولم يرد تقرير الطب الشرعي أو الصفة التشريحية حتى الأن.

 

 

*السيسي باع أحمد موسى .. السفارة المصرية تجاهلته و لم ترسل محامياً للدفاع عنه

قرر القضاء الفرنسي الإفراج عن الشباب المصري المتهم بالإعتداء على أحمد موسى في باريس

وكتب الصحفي أحمد عطوان عبر حسابه على “فيس بوك” : مبروك البراءة ياشباب…القضاء الفرنسى يفرج عن الثوار الأحرار…براءة

وأضاف : براءة الابطال الاربعة اللى عملوا الجلاشة فى فرنسا مع أحمد موسى

وتابع قائلا : السيسى باع أحمد موسى ولم يحرص محامى السفارة للحضور امام المحكمة

كما أكد المحامى حسن عكرمى ، المسئول عن الدفاع عن الشباب الأربعة أن السفارة المصرية لم ترسل محاميا وتجاهلت الدفاع عن أحمد موسى لذلك قرر القضاء الفرنسي الإفراج عن الشباب

وكان موسى قد زعم ان السيسي كان غاضبا بشدة بسبب ما تعرض له موسى ، و أنه قام بإبلاغ وزير الداخلية الفرنسي وعبر له عن غضبه .

 

*الشرطة تتمسك بالتعذيب.. إذًا لماذا قام الشعب بالثورة؟!

ما إن أحكمت عناصر الانقلاب في مصر قبضتها على مقاليد الحكم، لأسبابٍ لا مجال لذكرها هنا، حتى عادت أجهزة الأمن إلى سابق عهدها في العنف، ولكن بتعسف أشد، وشراسة أكثر انفلاتًا من ذي قبل.

انتقام العقرب

اليوم اتهمت منظمة هيومن رايتس مونيتور، إدارة سجن العقرب، بمنع 10 شباب متهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”خلية الظواهري”، من التوقيع على نقض حكم الإعدام الصادر بحقهم.

وقالت “مونيتور”: إن “تعمّد إدارة سجن العقرب شديد الحراسة، المساهمة في حرمان عشرة شبان من حقهم في الحياة، يعد سابقة ترفضها جميع المواثيق والأعراف الدولية“. 

وفي حملة منظمة لانتهاك حقوق الإنسان والمواطن، اشتدت على أجهزة الأمن ضغائن الانتقام، لما أصابها من نقد علني لم تتعود عليه قبل الثورات، وألحت عليها الرغبة في التعويض عنه، عبر منع المحكومين ظلمًا بالإعدام من الدفاع عن أنفسهم.

ومن الواضح أنه، في غياب الشرعية والمحاسبة ، لا تتعلم أجهزة القمع من تجربتها، بل تزداد تمسكًا بمنطق القوة والقمع والبطش مع سبق الإصرار والترصد.

اعتراف

داخلية الانقلاب ومع اقتراب ذكرى ثورة 25 يناير 2011، تزداد شراسة وعنادًا وتمسكًا بالبطش والقمع والتعذيب، وتلخص الدرس الذي خرجت به من الثورة في أنها لم تستخدم ما يكفي من القوة والعنف في قمع الشعب وترهيبه!.

وفي اعتراف تأخر كثيرًا أكد ناصر أمين، مدير مكتب الشكاوى في المجلس القومي لحقوق الإنسان، أن عمليات التعذيب داخل أقسام شرطة الانقلاب ممنهج وليست أخطاء فردية، كما زعم “السيسي” في لقائه بطلاب كلية الشرطة.

وأضاف مدير مكتب الشكاوى خلال مداخله له مساء أمس الجمعة لقناة “دويتشه فيله” أن أرقام التعذيب أكبر بكثير من الأرقام التي تعلن عن طريق وسائل الإعلام، أو منظمات حقوق الإنسان أو الشكاوى التي ترد للمجلس القوي لحقوق الإنسان.

وأكد أن الوضع في مصر فيما يتعلق بمعدلات التعذيب والعنف والقسوة أصبح أسوأ، مما كان قبل يناير 2011، وذلك بزيادة معدلات العنف والتعذيب، مشددًا على أن حل ظاهرة التعذيب يأتي من خلال إستراتيجية لمكافحة التعذيب وليس إنكارها، وإحالة بعض المتورطين فيها للتحقيق ولمحاكم الجنايات.

وأضاف أن تكرار ظاهرة التعذيب في أقسام الشرطة رفع مستواها من الحالات الفردية لمستوى الحالات المنهجية، موضحًا أن قصور آليات البحث الجنائي لدى المباحث الجنائية يدفع بالعاملين بالمباحث الجنائية لتعذيب المتهمين للحصول على معلومات.

شرعنة الظلم

وتشهد مقار الاحتجاز وسجون الانقلاب في مصر عمليات تعذيب ممنهج، للاعتراف بتهم وجرائم لا صلة للمحتجزين بها، ووثق العديد من منظمات حقوق الإنسان طرفًا من هذه الانتهاكات والجرائم الممنهجة، وبلغت حالات الوفاة نتيجة التعذيب أو الإهمال الطبي داخل سجون الانقلاب أكثر من 260 حالة منذ يوليو 2013، كان آخرها أمس للمعتقل “محمد عوف والي سلطان” مدرس 42 عامًا، نتيجة للإهمال الطبي المتعمد بسجن المنصورة العمومي.

والقوى الثورية استنتجت بعد الانقلاب، أنه لا يجوز أن تتسامح مع مرتكبي جرائم التنكيل والتعذيب، وأن أي ثورةٍ ديمقراطيةٍ لا بد أن تبدأ عملية الإصلاح الشامل التي يفترض أن تتبعها، بتغيير بنية جهاز الأمن وعقليته ووظيفته، وثقافة عناصره حتى كأفراد؛ وينطبق ذلك على الأجهزة التي تتستر على أجهزة الأمن، وتتواطأ معها، مثل جهاز العدل من نيابة وقضاء، والذي يعمل بسهولةٍ غير محتملة، كجهاز شرعنة الظلم وتحليله.

تجاوزت الإنسانية مرحلة العبودية، وأصبحت الكرامة ورفض الذل من مكوّنات شخصية المواطن، ولذلك، لا تقبل غالبية الناس العنف الجسدي وسيلة للتعاطي معها، ولا تتحمله على المدى البعيد، وهذا من أهم دروس ثورة 25 يناير2011، التي إن نسيها الجلادون، ولا يجوز أن ينساها الضحايا.

 

 

*بعد حصوله على 11 مقعدا فقط..”النور”: الإخوان وراء نتائجنا المتواضعة

 أكد مجدي سليم، عضو المجلس الرئاسي لحزب النور المؤيد للانقلاب، أن قطاعا كبيرا من السلفيين تأثر بمقاطعة جماعة الإخوان المسلمين للانتخابات البرلمانية ، الأمر الذي تسبب في ضعف النتائج التي حصل عليها الحزب.

وقال سليم، في تصريحات صحفية، اليوم السبت، إن السلفيين ليسوا كتلة واحدة، وبالتالي فمن الوارد عدم نزول وتصويت السلفيين إلى “النور”، مشيرا إلى أن قطاعا من السلفيين قاطع  الانتخابات بسبب الموقف المؤيد لجماعة الإخوان، وبالفعل كان هذا أحد العوامل في قلة عدد ممثلي الحزب في المجلس المقبل.

وأضاف سليم ، أن عامل ضعف الحشد السلفي يأتي في ذيل العوامل التي أثرت على حصة الحزب في الانتخابات.

تصريحات”سليم” تأتي علي وقع الصفعة التي تلقاها الحزب خلال انتخابات “برلمان العسكر” والذي لم يحصد فيها سوي علي 11 مقعدا على الفردي خلال الانتخابات، بينما لم يتمكن من حصد أي من مقاعد  القوائم التي تم حصرها على قائمة “حب مصر” الموالية للسيسي أيضا.

 

 

*ناصر أمين: أرقام التعذيب في مصر أكبر من المعلنة وتفوق ما قبل 25 يناير

قال ناصر أمين، مدير مكتب الشكاوى في المجلس القومي لحقوق الإنسان أن أرقام التعذيب أكبر بكثير من الأرقام التي تعلن عن طريق وسائل الإعلام أو منظمات حقوق الإنسان أو الشكاوى التي ترد للمجلس القوي لحقوق الإنسان.

وأضاف أمين في مداخلة هاتفية لقناة “دويتشه فليه” مساء أمس الجمعة :” هناك الكثير من حالات التعذيب التي لم يتم الإبلاغ عنها، وضحاياها لم يلجأوا لمنظمات ومؤسسات للتحقيق فيها، وظاهرة التعذيب في مصر قديمة تعود لعقود ماضية ولم تحظى بالاهتمام الكاف من قبل من الدولة، واكتفت الدولة بانكار الظاهرة وإحالة بعض المتورطين لمحاكم الجنايات“.

وأشار عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان أن تكرار ظاهرة التعذيب في أقسام الشرطة رفع مستواها من الحالات الفردية لمستوى الحالات المنهجية، موضحا أن قصور آليات البحث الجنائي لدى المباحث الجنائية يدفع بالعاملين بالمباحث الجنائية لتعذيب المتهمين للحصول على معلومات.

وأكد ناصر أمين بعد ذلك أن الوضع في مصر فيما يتعلق بمعدلات التعذيب والعنف والقسوة أصبح أسوأ مما كان قبل يناير 2011 وذلك بزيادة معدلات العنف والتعذيب، لافتًا إلى أن الفارق بين الوضع الحالي وما قبل 25 يناير هو ارتفاع مساحات ومعدلات إحالة الضباط للتحقيق، ومؤكدا أن حل ظاهرة التعذيب يأتي من خلال استراتيجية لمكافحة التعذيب وليس انكارها وإحالة بعض المتورطين فيها للتحقيق ولمحاكم الجنايات.

 

 

*تأجيل هزلية “فض اعتصام النهضة” وتغريم مأمور قسم العمرانية

قررت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار معتز مصطفى خفاجي، اليوم، اليوم السبت، تأجيل محاكمة 379، من بينهم 189 معتقلاً، في هزلية  “فض اعتصام النهضة، إلى جلسة 10 يناير المقبل، بسبب تغيب 6 معتقلين عن الحضور.

كما قررت المحكمة، تغريم مأمور قسم العمرانية ألف جنيه؛ لتسببه في تعطيل سير الدعوى، بعدم إحضار المتهمين.

وكان من المقرر بجلسة اليوم استكمال عملية فض أحراز القضية، التي بدأت الجلسة الماضية والتي تم خلالها بدء عملية فض الأحراز، والتي كانت عبارة عن أسطوانات مدمجة ضمت عددًا من المقاطع الخاصة بالاعتصام، وكذلك صورًا فوتوغرافية خاصة بالاعتصام أيضًا.

وطالب دفاع المعتقلين في القضية خلال الجلسات الماضية، بإخلاء سبيلهم على ذمة القضية، عملاً بالمادة 143 من قانون الإجراءات الجنائية، نظرًا لانقضاء مدة حبسهم احتياطيًّا، لمرور أكثر من عامين على حبسهم.

 

*تاجيل هزلية “التخابر مع قطر” لفحص مستندات الرئاسة

أجلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، نظر جلسات القضية الهزلية المعروفة بـ”التخابر” مع قطر، التي يحاكم فيها الرئيس الشرعي للبلاد د. محمد مرسي و10 آخرين. إلى جلسة 16 ديسمبر الجاري للاطلاع على تقرير اللجنة المشكلة من رئاسة الجمهورية لفحص مستندات الرئاسة المحرزة بالقضية، تمهيدا لمناقشتها بالجلسة المقبلة

 

 

*صحيفة مصرية: “السيسي” يتناول إفطاره مع “كلاب” كلية الشرطة

نشرت صحيفة “المصري اليوم”، خبرا بعنوان “السيسي يتناول إفطاره مع كلاب كلية الشرطة”، على موقعها الإلكتروني، ثم حذفت الخبر بسرعة وجعلت عنوانه ” السيسي يتناول الإفطار مع طلاب كلية الشرطة“.

وكان عبد الفتاح السيسي رئيس النظام المصري، قام صباح الخميس بزيارة مفاجئة لأكاديمية الشرطة، تفقد خلالها التدريبات الصباحبة للطلاب وتناول معهم الإفطار.

يذكر أن صحيفة “المصري اليوم” مملوكة لرجل الأعمال المصري صلاح دياب، الذي كان قد تم القبض عليه منذ فترة بتهمة حيازة أسلحة بدون ترخيص وتم تصويره والقيود الحديدية في يده، وهو ونجله، ثم  تم الإفراج عن صلاح دياب بعد ذلك.

وقد أثارت صورة صلاح دياب والقيود في يده جدلا واسعا في مصر، حيث اعتبر نشطاء وإعلاميون أن تلك الصورة هي رسالة من نظام السيسي لصلاح دياب بعد أن بدأت صحيفة “المصري اليوم” نشر موضوعات ضد نظام السيسي.

 

 

*أهالي “المنزلة” بـ‏الدقهلية يلقون القبض على شابين يحملان لحم حمير لتوزيعه

ألقى أهالي قرية “المواجد” بمركز “المنزلة” القبض على شابين من قرية العامرة” يستقلان تروسيكل محمل بلحوم حمير مذبوحة، وبعد القبض عليهما تبين أنهما كانا ينتويين توزيعها على المواطنين على أنها لحوم بقر.

كما قام الأهالى بعدها باقتياد الشابين إلى نقطة شرطة “البصراط” بالمركز للتحقيق معهما.

 

 

*قبول تنازل مبارك ونجليه على استشكالهم فى تنفيذ عقوبتي الرد والغرامة بـ”القصور الرئاسية”

قضت الدائرة التاسعة بمحكمة شمال القاهرة برئاسة المستشار صلاح محجوب، اليوم، بقبول التنازل المقدم من، المخلوع حسني مبارك الرئيس الأسبق ونجليه علاء وجمال عن الاستشكال المقدم للمحكمة على تنفيذ عقوبتي الرد والغرامة.

وكان مصطفي أحمد علي، المحامى بمكتب فريد الديب، تقدم، اليوم، إلى هيئة المحكمة بحافظة مستندات تتضمن تنازل المخلوع حسنى مبارك الرئيس الأسبق ونحليه علاء وجمال عن الاستشكال المقدم للمحكمة علي تنفيذ عقوبتي الرد والغرامة.

واستند في طلبه على سبق صدور أمر من القاضي الجزئي المختص بمحكمة مصر الجديدة، بإرجاء تنفيذ عقوبة الغرامة والرد لحين الفصل في الطعن بالنقض.

وأرجأ المستشار صلاح محجوب نظر الاستشكال لآخر الجلسة لنظره في غرفة المشورة، وذلك طبقاَ لقانون الإجراءات الجنائية.

فيما يُذكر أن جلسة نظر طعن مبارك ونجليه في قضية القصور الرئاسية أمام محكمة النقض مقرر نظرها السبت 12 ديسمبر الحالي.

كانت محكمة النقض قد قضت بإلغاء الحكم الصادر بمعاقبة المخلوع مبارك بالسجن المشدد 3 سنوات، ومعاقبة نجليه علاء وجمال بالسجن المشدد 4 سنوات لكل منهما، وإلزامهم برد مبلغ 21 مليونًا و197 ألف جنيه، وتغريمهم متضامنين مبلغ 125 مليونًا و79 ألف جنيه، وقررت محكمة النقض إعادة المحاكمة أمام دائرة جنائية أخرى.

 

 

*مرشح عن حزب الوفد: 175 متوفيا بكشوف الانتخابات.. وسأطعن علي النتيجة

تقدم طارق عبدالعزيز، المحامي والمرشح عن حزب الوفد بالدائرة الخامسة ومقرها مركزى دكرنس وبنى عبيد بطعن، إلى محكمة القضاء الإداري بوقف إعلان نتيجة انتخابات الدائرة وإعادتها من جديد بعد اكتشاف تصويت 175 متوفيا داخل لجنة بالدائرة.

وقال: إنه فوجئ بتأخر وصول صندوقين بإحدى اللجان التابعة للدائرة وبسؤال رئيس اللجنة العامة للانتخابات أكد أن الصناديق تأخرت في الوصول، وتم فرز جميع الصناديق ولم يتبق سوى صندوقين.

وأضاف أنه بمراجعة كشوف الناخبين تبين وجود 157 اسمًا من المتوفين تم التوقيع والبصم لهم في الكشوف وأدلوا بأصواتهم مما يعد تزويرا لصالح أقرب منافس لي، والذي وصل الفرق بيننا إلى 100 صوت فقط.

وأكد عبدالعزيز أنه تقدم بدعوى قضائية ومن المنتظر أن يتم تحديد جلسة عاجلة لنظر الطعن، ووقف الانتخابات بالدائرة وإعادتها من جديد.

 

 

*بعد حالات وفاة.. المصريون أكثر جرأة في مواجهة انتهاكات الشرطة

كانت فتحية هاشم تستعد للنوم عندما اقتحم رجال شرطة بالزي المدني منزلها واقتادوها إلى سيارة فان وأمروها بأن ترشدهم عن شقة ابنها عمرو أبو شنب.

وبعد ثلاثة أيام رأت رجال الشرطة يصحبون ابنها إلى النيابة للتحقيق معه. وكان رجلا شرطة يمسكان به وهو يسير بصعوبة شاحب الوجه والدم يغطي أعلى ملابسه. وقال لها إنه تعرض للضرب والصعق بالكهرباء. وبعد ساعات مات. كان عمره 32 عاما.

خلافا لما فعلته أسر عشرات المصريين الآخرين الذين تقول منظمات حقوقية إنهم يموتون في مراكز الاحتجاز سنويا نشرت أسرة أبو شنب قصة ابنها على الملأ. وفعلت الشيء نفسه أسرتا رجلين آخرين ماتا تحت التعذيب في قسمي شرطة آخرين في غضون الأسبوع نفسه.

وأثار تعدد الوفيات في فترة وجيزة اهتماما إعلاميا نادرا كما تسبب في احتجاجات شوارع ردت على قسوة الشرطة. وكانت قسوة الشرطة أحد أسباب انتفاضة 2011 التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك قبل خمسة أعوام.

قالت أم عمرو وهي تنوح في فناء منزل الأسرة بقرية طحانوب في محافظة القليوبية المجاورة للعاصمة المصرية القاهرة من الشمال “لو ألف مليون ضابط ماتوا قدام (أمام) عيني مش حابكي عليهم بسبب ابني.”

وأضافت “النار اللي في قلبي مش حتنطفي لحد اللي قتل ابني ما يموت زيه (مثله)”.

مصر لها تاريخ طويل من الانتهاكات في ظل حكم ضباط من الجيش. وكانت الانتفاضة التي أطاحت بمبارك قد بدأت في صورة مسيرة احتجاج في عيد الشرطة يوم 25 يناير 2011. وأسهمت في اشعال الانتفاضة صفحة (كلنا خالد سعيد) على فيسبوك وهي صفحة أطلقها نشطاء بعد ضرب هذا الشاب حتى الموت بأيدي رجلي شرطة في مدينة الإسكندرية الساحلية.

وبعد ما يقرب من خمسة أعوام تسببت الوفيات الجديدة في ضغط نادر على ضابط الجيش الذي صار رئيسا عبد الفتاح السيسي. وأطلقت أسرة أبو شنب صفحة (كلنا عمرو أبو شنب) على فيسبوك.

وفي مدينة الإسماعيلية شرقي القاهرة أشعل محتجون النار في إطارات السيارات بعد وفاة طبيب بيطري في منتصف العمر في الحجز بعد ساعات من اقتياده من صيدلية زوجته يوم 25 نوفمبر تشرين الثاني.

وفي مدينة الأقصر بجنوب البلاد أطلقت الشرطة قنابل الغاز المسيل للدموع على محتجين اشتبكوا معها وأشعلوا النار في إحدى السيارات يوم 27 نوفمبر تشرين الثاني احتجاجا على وفاة رجل في الحجز بعد قليل من اقتياد رجال شرطة له من مقهى كان يجلس فيه. وألقت الشرطة القبض على 24 شخصا شاركوا في الاحتجاج لكنها أطلقت سراحهم فيما بعد.

تقول والدة أبو شنب “السيسي اللي انتخبناه.. أبو الدولة اللي المفروض يحمينا. (هل) يصح انهم ياخدوا ولادنا من بيوتهم ويقتلوهم؟

* “حكم القانون

حاول السيسي إظهار أن الرسالة وصلت. ففي زيارة مفاجئة لأكاديمية الشرطة يوم الخميس شكر الرئيس المصري الشرطة على إنجازاتها وقال إن تجاوزات الشرطة محدودة لكن يجب ألا تمر دون عقاب. وقال “عايزين نرسخ دولة القانون“.

بشأن الحالات الثلاث الجديدة تقول السلطات إنها تجري تحقيقات حولها وإنها ستعاقب أي رجال شرطة تثبت إدانتهم.

في قضية أبو شنب قال مصدر قضائي إن النيابة تحقق مع ضابط شرطة رغم عدم فتح تحقيق رسمي للآن حول كيف مات ولماذا. وتنتظر النيابة تقرير الطبيب الشرعي.

وجاء في تقارير طبية اطلعت عليها رويترز أن مسؤولا صحيا فحص الجثة سجل أن بها نزيفا من الفم والأنف وكدمات وتقيحات. لكن تقريرا تاليا عزا حالته إلى مرض سابق.

واتهمت الشرطة أبو شنب بالاتجار بالمخدرات وقالت إنها ضبطت معه كمية من الهيروين وسلاحا ناريا. وتنفي أسرته أنه كان مريضا وقت إلقاء القبض عليه. كما تنفي صلته بأي نوع من الجريمة.

وتقول أسرته إنه كان يعمل في مبنى تحت الإنشاء في القاهرة. وتقول إنه ترك زوجة وولدين.

وكان نشطاء حقوقيون دعوا الحكومة إلى إنشاء هيئة مستقلة للتحقيق في مزاعم قسوة الشرطة.

وفي 2013 و2014 أحصت (المبادرة المصرية للحقوق الشخصية) 114 حالة وفاة في مراكز الاحتجاز الشرطية. وقالت المنظمة إن من المرجح أن الأعداد الحقيقية أكبر. ولا تزال المنظمة ترصد وقائع العام الحالي.

وقال كريم النارة من المبادرة المصرية للحقوق الشخصية إنه ما دامت الشرطة تتعامل مع حالات الوفاة على أنها حوادث فردية فلن يتغير شيء مشيرا إلى أن وزارة الداخلية تحتاج إلى الاعتراف أولا بأن هناك مشكلة منهجية وثقافة حصانة تجعل الشرطة تشعر أنها يمكن أن تفلت بأعمال العنف.

وقال مصدر في وزارة الداخلية “لا أستطيع التعليق على أية اعداد لمتوفين داخل أقسام الشرطة ولكن ما يمكنني أن أقوله أنه لا تستر على جريمة.”

وأضاف “نعم هناك تكدس في أقسام الشرطة وتم عقد اجتماع مع وزير الداخلية قبل ستة أشهر تقريبا وتم وضع حلول لذلك.”

وألقى عزت غنيم من (التنسيقية المصرية للحقوق والحريات) باللوم على ثقافة انتزاع الاعترافات الموجودة في الشرطة بحسب قوله.

وقال فكرة الاحتواء لن تحدث لأن المنهجية التي تتبعها الشرطة في استجواب المواطنين بشكل عام لم يطرء عليها تغيير ولم يتم تدريب الضباط على استخدام الأساليب الحديثة في الاستجواب دون تعذيب او اكراه مادي أو معنوي. لذا فكل محاولات النظام في احتواء الظاهرة ستفشل أمام الاستسهال في اجبار المتهم على الاعتراف على أي جريمة حتى ولم لم يرتكبها وهناك أمثلة كثيرة على هذا.”

 

* “ليتعلم درسا

في الإسماعيلية تسبب موت الطبيب البيطري عفيفي حسني عفيفي في سيل من الانتقادات من الهيئات التي تمثل الأطباء البيطريين والصيادلة. وضغطت تلك الهيئات من أجل توجيه تهمة القتل لرجال الشرطة الذين ألقوا القبض عليه.

وتظهر لقطات على كاميرا للأمن نشرت على الانترنت ثلاثة رجال بالزي المدني يدفعون عفيفي إلى ركن في الصيدلية ويضغطون على جسمه ويجرونه من عنقه.

وقالت الشرطة في بيان إنها ألقت القبض على عفيفي للاشتباه بأنه يبيع مخدرات مخبأة في سيارة أوقفها خارج الصيدلية وإنه أصيب بنوبة قلبية. وقال قريب له إن أحد رجال الشرطة المشاركين في الواقعة صديق لابن صاحب العقار الذي توجد به الصيدلية وإنه ضايق الأسرة لتنهي عقد إيجار الصيدلية.

وعندما وصلت زوجة عفيفي إلى قسم الشرطة وجدته في حالة سيئة توفي بعدها بقليل في المستشفى.

وألقي القبض على ضابط شرطة بتهم ضرب عفيفي ودخول الصيدلية دون إذن النيابة. وجاء في تقرير مبدئي للطب الشرعي اطلعت عليه رويترز أنه جار التحقيق في جرح أسفل عنق الرجل. ولم يصدر تقرير نهائي من الطب الشرعي بعد.

وفي الأقصر تسبب موت العامل في متجر للتحف المقلدة طلعت شبيب الرشيدي في احتجاج عنيف بالمدينة. وقال قريب له إن الشرطة ألقت القبض على الرشيدي وضربته ليتعلم درسا بعد مشاجرة مع رجل شرطة.

وقالت مصادر قضائية إن النيابة في المدينة أمرت يوم الجمعة بحبس أربعة ضباط شرطة لمدة أربعة أيام على ذمة التحقيق معهم بتهمة ضرب الرشيدي حتى الموت.

وأضافت أن تقرير الطب الشرعي أظهر أنه تلقى ضربات على الظهر والعنق تسببت في قطع في الحبل الشوكي أودى بحياته.

على غرار القضيتين الأخريين اتهمت الشرطة الرشيدي بالاتجار بالمخدرات وهو ما نفته أسرته.

وقال أحمد يوسف الرشيدي ابن عم طلعت شبيب الرشيدي “وافرض.. هو يعني علشان بيتعاطى مخدرات يموتوه؟ ده مبرر بالنسبة لهم.” وأضاف “طلعت الدنيا كلها زعلت عليه. طلعت مات وساب (ترك) أربعة عيال وأمهم وأكبرهم عنده 17 سنة.. دلوقتي (الآن) من هيعولهم؟

 

 

*كيف تعمل السفارات المصرية في تعقب المعارضين للنظام بعد 3 يوليو؟

في الفترة المُمتدة التي أعقبت عزل الرئيس السابق “محمد مرسي”، وصعود وزير الدفاع آنذاك:  “عبد الفتاح السيسي” لمنصب رئيس الجمهورية، وما تلاه من تنصيبه رئيساً للجمهورية، تعاظم الدور الأمني والتسويقي للسفارات المصرية في الخارج، خصوصاً بعد أن ظل الإعلام الخارجي يمثل حلقة صعبة وعصية على النظام المصري بعد فشل الجهود  في تسويق 30 يونيو وتغيير الصورة  لدى مراكز الأبحاث الغربية ووسائل الإعلام الأمريكية بالأخص .

بالتوازي مع هذا الدور التسويقي للسفارات المصرية بالخارج، برز دور آخر مرتبط بإيلاء أهمية أكبر للجانب الأمني للمسئول الأمني داخل السفارة، والمرتبط بالتحريات عن  مهام وأدوار الباحثين المصريين في الخارج، خصوصاً المُعارضين للنظام الحاكم، وأبرز أنشطتهم

 التحريات الأمنية والمُراقبة: وسيلة  تحقق السفارات من الميول السياسية للمصريين بالخارج 

المُراقبة هي أبرز السياسات التي تعاظمت ضمن أولويات السياسات للسفارات المصرية في الخارج من خلال عملية تتبع ورصد أنشطة الباحثين المعروف عنهم مواقفهم المُناهضة للنظام الحاكم، سواء كانت هذه المراقبة بطريقة مُباشرة أو غير مُباشرة.

مصدر بحثي داخل واشنطن تحدث لـ “ساسة بوست” عن أبرز الآليات المُتبعة من جانب السفارة المصرية في إجراءات المُراقبة المُتبعة من جانبهم على المصريين في الخارج ممن لديهم سياسات نقدية حيال النظام: “بمعايير ما بعد 3 يوليو، إذا رأت السفارة المصرية أن هناك خطرا على الأمن القومي المصري، فإنها السلطات الأمنية الأمريكية؛ لكي تراقب الشخص، هذه هي حدود السفارات والقنصليات هناك، بعد أن يتم الإبلاغ، حينها تبدأ السلطات الأمنية ـ غالبًا ـ الـ FBI ) ) في عملية مراقبة وتحر دقيقتين عن الشخص المبلغ عنه، هذه المراقبة قد تمتد لتشمل يومه بكامل التفاصيل”.

( ي . ع ) باحث في مجال علم الاجتماع السياسي بفرنسا، تعرض للتوقيف من السفارة المصرية منذ 3 شهور؛ على خلفية نشره مقالا بأحد المراكز البحثية المُستقلة العربية، من خلال استدعائه بمقر السفارة بباريس: “طلبتني السفارة؛ كي أقابلهم، بحجة وجود أمر هامٍ ينبغي التواصل معي بشأنه، ثم التقيت أحد المسئولين بالسفارة، وليس السفير، وناقشني في عدد من النقاط المذكورة بالمقال: من خلال ضرورة الكف عن بث الشائعات المُغرضة في الدوريات الأجنبية التي تهدد استقرار الوطن، طالباً مني التفحص فيما أكتب قبل نشره من أجل سمعة الوطن”.

الباحث المصري المتواجد بفرنسا، فوجئ ببعض العناصر الأمنية التي انتقلت لمنزله بمصر، وجلست مع والده؛ لأخذ تحريات عنه وعن ولده، وأسباب سفره للخارج، وعن الخلفية الدينية للأسرة، والمادية، مؤكداً أن هذه العناصر أبلغت والدي بأنها إجراءات طبيعية لسلامة ابنه في الخارج”، معللين ذلك “بتفكك البلاد، ومحاولة الحفاظ على أمننا القومي”.

عبدالله هنداوي”، باحث في العلوم السياسية “وقعت له واقعة مُشابهة للوقائع السابقة: “شاركت بصفتي مُتحدثاً في ندوة عن الاختفاء القسري من شهور في أحد الندوات المُنظمة داخل أهم المراكز البحثية الكبيرة بواشنطن، وفي حديثي انتقدت السيسي” وسياسته القمعية حيال المُعتقلين دون تهم واضحة، وأنه ديكتاتور، وذلك بعد حديث لأحد الداعمين له والمروجين لنظامه باعتباره خصماً للإرهاب”.

يضيف هنداوي” أنه بعد انتهاء الجلسة، قدم إلى شاب ثلاثيني العُمر، وعرف نفسه بصفته أحد الدبلوماسيين المصريين العاملين في السفارة المصرية بواشنطن، وتحدثنا عن الأوضاع داخل مصر، ومآلات السياسة الحالية في مصر، ومُتابعته لمقالاتي بشكل دوري، والمنشورة بعدد من المراكز البحثية، ثم أخذ النقاش يتجه لتحريات أمنية منه بسؤالي عن بعض الأسماء المُحددة داخل واشنطن، وطبيعة أنشطتها، وأبرز المصريين المُحاضرين في هذه الندوات، وأسمائهم الرباعية، ومواطنهم الأصلية في مصر،  مُعللاً هذه الأسئلة بقوله: “إنهم من السفارة، وإنهم يتتبعون الشباب للاطمئنان عليهم في الغربة”!

إسماعيل الاسكندراني”: باحث في علم الاجتماع السياسي، استوقفته السلطات الأمنية في مطار الغردقة أثناء رجوعه من برلين؛ للاطمئنان علي والدته المريضة، لتنقله إلى مباحث مقر أمن الدولة بالقاهرة، موجهة له اتهام الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة، ونشر أخبار كاذبة، وتحريضية على الجيش والشرطة، وتُشير الدلائل الأولية إلى تورط  السفارة المصرية في برلين، مع عدد من الأجهزة الأمنية التي ساهمت في تجميع التحريات عنه منذ شهر مايو، العام الحالي، بجانب عدد من الأجهزة الأمنية، مُتمثلاً دورها في رصد أنشطة  “إسماعيل” بالمراكز البحثية، ومراجعة بعض الأوراق البحثية الصادرة عنه بالخارج، رغم عدم وجود ذكر للسفارة في المحاضر الرسمية للتحقيقات وفق ما أشارت زوجة  “الإسكندراني”.

يحكي “عبد الرحمن عياش”، وهو باحث مصري متواجد بالخارج، عن وقائع اعتقال “إسماعيل الاسكندراني”: “الأمر مرتبط بالورشة التي عقدت في ألمانيا، أكتوبر الماضي،  حيث اعترضت السفارة المصرية على الحضور فيها بشكل رسمي، ثم تطور الأمر لاحتجاج من وزير الخارجية المصري  للسفارة الألمانية في مصر، مشيرا إلى أن الورشة كانت عن الإرهاب في مصر، وكيفية تفكيكه”.

يضيف عياش”:  “إن المؤسسة المنظمة للورشة أخبرت جميع المصريين، بعد احتجاج السفارة، بعدم ضمان سلامتهم عند عودتهم إلى مصر، ولكنهم حضروا جميعا، وتحدث إسماعيل عن الإرهاب في سيناء، مؤكدا على أن الحاضرين تواصلوا مع السفارة المصرية؛ لمعرفة أوجه الاعتراض، واكتشفنا أن حضورا أكاديميا من المعارضين للإخوان كان السبب، إلا أنه أوضح أن السفارة أرسلت تقريرا ضد إسماعيل؛ لمشاركته في الورشة، وأن جميع المصريين عادوا إلى مصر، ولم يتم التحقيق معهم، وقرر إسماعيل أن يزور أكثر من بلد، وعند عودته تم احتجازه.

مُصطفي السيد”، باحث مصري بأحد الجامعات النرويجية، تعرض لموقف مُشابه خلال تواجده في النرويج الشهر الفائت، بعد إرسال السفيرة المصرية في النرويج لاستفسار للخارجية النرويجية عن سبب تواجده، وطبيعة البرنامج الأكاديمي المسئول عنه، كما تواصلوا مع الجامعة في النرويج التي أحاضر فيها؛ بشأن هذا الأمر أيضاً .

سوسن غريب”، منسقة حركة 6 إبريل، بواشنطن تتذكر وقائع عديدة تعرضت لها بشكل شخصي، عن طريق الأفراد الذين تعتمدهم السفارة المصرية بواشنطن؛ للتجسس على النشطاء والباحثين بشكل غير مباشر، تصفهم قائلة: “معظم (الأمنجية) يكونون من طلبة الدكتوراه من البعثات المصرية؛ لأنهم ممسوكون من رقبتهم؛ بسبب قيام الدولة بالإنفاق عليهم، وذكرت سوسن أن هناك قصة مشهورة بعد الثورة لأحد طلبة البعثات الذين قطع عنه الدعم؛ بسبب “توجهاته الثورية” ولأنه “رفض أن يبيع ضميره، وأضافت: “للأسف، فيه غيره باع”، وهذا السبب الرئيس وراء نقلهم للأمور.

تضيف سوسن” أن هناك “مُخبرين” من نوعية أخرى من المصريين الذين ليس لهم عمل مُحدد، أو مصدر رزق ثابت، فتعتمده السفارة كـ “مُخبر” لديها، وفقا لوصفها: “فإنهم يحصلون أرزاقهم عبر كتابة هذه التقارير”..  وأن منهم من “يسبك الدور، ويقولك مرسي، راجع أو يسقط حكم العسكر” كما يتواجدون أحيانا في المظاهرات المناهضة للنظام في الخارج.

يقول مُساعد وزير خارجية سابق لـ “ساسة بوست”: إن داخل كُل سفارة من السفارات المصرية بالخارج، يتواجد معه مسئول أمني من جهاز المخابرات في السفارة، وهو موجود عادة في كل سفارات مصر  بالخارج، مؤكداً أن هذا الأمر “طبيعيوتنحصر مهامه في رصد الأنشطة، وتحركات المصريين في الخارج، التي تثير الريبة، وتهدد الأمن القومي.

السفارات تستعين بشركات العلاقات العامة 

في نهاية شهر أكتوبر  من عام  2013، ظهرت صورة للعقد المُبرم بين الحكومة المصرية وشركة  “جلوفر بارك”  للعلاقات العامة، والذي بموجبه تدفع الحكومة المصرية 250 ألف دولار أميركي شهرياً للشركة (قرابة مليوني جنيه مصري)، على أن تضاف إليها تكاليف الحملات الترويجية للإعلان، وأية خدمات أخرى تنفذها الشركة، فيما وصفته الهيئة العامة للاستعلامات المصرية التابعة لرئاسة الجمهورية بأنه “لا يكلف الحكومة أية أعباء مالية”.

تُظهر الوثيقة المُسربة عن صيغة التعاقد المنشور بين السفارة المصرية في أمريكا وشركة العلاقات العامة “جلوفر بارك”، وأنه خلال الفترة الممتدة ما بين أغسطس وأكتوبر الأول 2013، تكلفت الخدمات الإضافية ما يوازي مبلغ  96 ألف دولار أميركي، ما يعادل 700 ألف جنيه مصري) خلافاً لقيمة التعاقد الأصلي بين الشركة والحكومة المصرية 250 ألف دولار شهرياً) وتوزعت هذه المبالغ على خدمات نفقات السفر، والاتصالات التليفونية، وأجور عدد من الخبراء الاستشاريين، ومصاريف الاستفسارات القانونية.

توضح أنشطة الشركة، في خطابها المُرسل لوزارة العدل الأمريكي، تفاصيل ما قامت به من أنشطة ترويجية لمصر من خلال مخاطبة عدد من مراكز الأبحاث الأمريكية، ووسائل الإعلام المهمة، وتنظيم عدد من اللقاءات بين المسئولين المصريين ونظرائهم في الإدارة الأمريكية .

خلال الفترة التي أعقبت 30 من يونيو، سعى عدد من الدول العربية بالتنسيق مع السفارة المصرية بواشنطن؛ لتكوين رأي عام داعم وترويجي لـ30  يونيو باعتبارها  “ثورة شعبية”، يصف “ناثان براون لي” ناثان. ج. براون، أستاذ العلوم السياسية والشئون الدولية في جامعة جورج واشنطن: “في الفترة التي أعقبت 30 من يونيو، تأسس العديد من مُنظمات المجتمع المدني الممولة من سفارات عربية؛ لتكوين رأي عام داعم لـ30  يونيو، والتأثير على مستوى دوائر صنع القرار أو مراكز الأبحاث، واصفا هذا التأثير بالمنحصر داخل مصر .

يضيف ناثان”: إن هذه المؤسسات البحثية تتمثل مهامها في تنظيم ندوات للمسئولين المصريين، ونشر مقالات رأي وإعلانات ترويجية للنظام في عدد من الصحف الكبرى مقابل مبالغ مالية، وكذلك التنسيق لزيارات مشتركة بين مسئولي الحكومة المصرية ومسئولي الإدارة الأمريكية، وكذلك محادثة وسائل الإعلام التليفزيوني الأمريكي على نوعية المعالجة للقضايا المصرية، وتنظيم لقاءات للمسئولين بهذه الوسائل .

 

 

 

*المطرية تودع قتيل البحيرة فى جنازة مهيبة والأهالى تهدد بالتصعيد

ودعت المطرية المغفور له باذن الله “مديح أحمد الأزعر “الذى قتل على يد بلطجية بحيرة المنزلة فى جنازة مهيبة أمس الجمعة بعد صلاة العشاء بحى الغصنة من مسجد وهبه الكبير.

وهددت الأهالى بالتصعيد خلال الأيام القادمة اذا لم تتحرك الجهات المعنية للقبض على الجناة.

 

 

*لجان لمكافحة التعذيب في مصر بإشراف “خبراء التعذيب

أعلنت داخلية الانقلاب تكوين لجان لمواجهة تزايد ظاهرة التعذيب داخل أقسام الشرطة، في محاولة للرد على الإنتقادات والضغوط التي تتعرض لها الشرطة بعد مقتل العديد من المواطنين داخل أماكن الإحتجاز.

ولم يكن الغريب في الأمر فقط أن الداخلية هي الجهة التي ستتصدى لمواجهة التعذيب رغم أنها المتهمة بارتكابه، بل إن الأغرب أن الوزير كلف قيادات جهاز الأمن الوطني (أمن الدولة سابقا) بالإشراف على تلك الجهاز، وهو أكثر قطاعات الداخلية المتهمة بممارسة التعذيب بحق المعارضين السياسيين، حتى أن أفراده أصبحوا خبراء في مجال التعذيب، كما يقول حقوقيون.

وكان وزير داخلية الانقلاب مجدي عبد الغفار قد أعلن في مؤتمر صحفي عقده منذ ثلاثة أيام عن تكوين ما أسماه “نقابات رقابية نوعية” لمتابعة أداء الضباط ورصد أية تجاوزات تقع منهم، ومنع أي تجاوزات فردية أو عمليات تعذيب للمواطنين داخل الأقسام.

يتمتعون بسمعة طيبة

وأشارت صحيفة “اليوم السابع” الموالية للانقلاب أن هذه اللجان الرقابية ستقوم بمراقبة كل العاملين في الداخلية دون استثناء بكافة قطاعات الوزارة، على أن يترأس تلك اللجان قيادات أمنية تتبع الوزير مباشرة، موضحة أن اللجان ستضم قيادات من الأمن الوطني والأمن العام وقطاع التفتيش، ممن يتمتعون بسمعة طيبة وتاريخ مشرف بالوزارة على حد قولهم.

ومن المتوقع أن يكون لتلك اللجان أفرع في مديريات الأمن بالمحافظات المختلفة تقوم بفحص البلاغات التي تقدم حول وقائع التعذيب وتقوم بالتحقيق فيها واستدعاء المجني عليهم والمتهمين بالتعذيب من الضباط لمعرفة ما إذا كانت حقيقية أم مختلقة، قبل إرسال تقرير بها إلى وزير الداخلية شخصيا دون أن يطلع أحد عليها أو يعرف النتيجة التي توصلت لها.

لكن مراقبين ومدافعين عن حقوق الإنسان قللوا من أهمية هذه الخطوة، التي تجعل من وزارة داخلية الانقلاب خصما وحكما في ذات الوقت، كما أنها تلغي دور القضاء وتهمش دور الجهات الرقابية القائمة بالفعل مثل المجلس القومي لحقوق الإنسان.

وتوقع آخرون ألا تثمر هذه اللجان عن أي تغيير حقيقي في نمط رجال الشرطة التي تعتمد على التعذيب والاعتداء البدني وسوء المعاملة والاحتجاز دون تهمة للحصول على المعلومات ونزع الاعترافات من المتهمين والمشتبه بهم سواء أكانوا جنائيين أم سياسيين.

وخلال السنوات الخمس التي تلت ثورة يناير 2011 لم تشهد أي قضية تعذيب توقيع عقوبات رادعة على المتهمين من ضباط الشرطة الذين نجحوا جميعا ن الإفلات من المحاسبة حيث انتهت مئات القضايا بجزاءات مخففة مثل النقل من مكان العمل إلى مكان آخر، أو الوقف عن العمل لعدة أسابيع أو السجن مع إيقاف التنفيذ.

وفاة معتقلين جراء الإهمال الطبي

ولم يعد الضرب والاعتداء البدني هو وسيلة التعذيب الوحيدة في أماكن الاجتجاز بمصر بل أضيفت له في الشهور الأخيرة وسيلة جديدة أدت هي الإهمال الطبي والحرمان من العلاج وهو ما أدي إلى مصرع عشرات المعتقلين.

وتوفي أحد المعتقلين السياسيين أمس الجمعة داخل سجن بالدقهلية بسبب الإهمال الطبي من قبل إدارة السجن التي منعت نقله للمستشفى لإجراء عملية الزائدة الدودية له.

وقال أقارب المعتقل “محمد عوف سلطانالذي يبلغ من العمر 42 عاما، إنه تعرض لارتفاع شديد في درجة الحرارة وانفجار الزائدة الدودية داخل جسده ما أدى إلى تسممه ووفاته داخل المعتقل ليصبح المعتقل الثالث عشر الذي يلقى مصرعه نتيجة الإهمال الطبي داخل سجن المنصورة.

وفي الجيزة، لقي سجين بقسم شرطة الهرم مصرعه بعدما تأخر القسم في نقله للمستشفى لتلقي العلاج، وقال المسئولون إنه قتل إثر تناول جرعة زائدة من المخدرات.

كما لقي معتقل في قسم شرطة أبو النمرس بجنوب الجيزة مصرعه أمس الجمعة نتيجه الإهمال الطبي ورفض تلقيه العلاج المناسب.

وطالب المجلس القومي لحقوق الإنسان (جهة حكومية) وزارة الداخلية بالموافقة على تشكيل لجنة طبية متخصصة يشرف عليها المجلس لتوقيع الكشف الطبي على المتجزين الأقسام والسجون المختلفة وتحويل الحالات الخطرة إلى المستشفيات لتلقي العلاج.

لكن مسؤول بالداخلية أكد رفض الوزارة ذلك الطلب مبررا ذلك بوجود أطباء ومستشفيات مجهزة داخل السجون، مشددا على أن الداخلية لا تقبل تدخل المجلس في عملها عبر وجود لجنة طبية من خارج مصلحة السجون لمتابعة الحالة الطبية للسجناء.

وقتل نحو 97 معتقلا خلال الفترة من أول يناير 2015 وحتى نهاية سبتمبر الماضي، بينهم 59 شخصا جراء الإهمال الطبي و24 نتيجة التعذيب البدني، حسبما أعلنت حملة “الإهمال الطبي في السجون”، بينما أصدر مركز “النديم” لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب، تقريرا في يونيو الماضي، أكد فيه وقوع 272 حالة وفاة على يد الشرطة خلال العام الأول لحكم قائد الإنقلاب عبد الفتاح السيسي.

وفي سياق ذي صلة، أمرت النيابة العامة بحبس 4 ضباط شرطة على ذمة التحقيقات بعد اتهامهم بقتل مواطن تحت التعذيب داخل قسم الأقصر، وأثبت تقرير الطب الشرعي تعرضه لضرب عنيف أودى بحياته.

 

 

صفقة الغاز مع الاحتلال تفقد مصر أهميتها الاستراتيجية. . الجمعة 4 ديسمبر .. “الرسلانيون” تنظيم مخابراتي بزي سلفي

صفقة الغاز مع الاحتلال تفقد مصر أهميتها الاستراتيجية

صفقة الغاز مع الاحتلال تفقد مصر أهميتها الاستراتيجية

صفقة الغاز مع الاحتلال تفقد مصر أهميتها الاستراتيجية. . الجمعة 4 ديسمبر .. “الرسلانيون” تنظيم مخابراتي بزي سلفي

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*اللجنة العليا: تزعم أن نسبة المشاركة 28% في انتخابات النواب

أعلنت اللجنة العليا للانتخابات النيابية أن متوسط المشاركة في الانتخابات النيابية بمرحلتيها الأولى والثانية وصل 15 مليونًا و206 آلاف و10 ناخبين من إجمالي نحو 55 مليون ناخب، بنسبة بلغت 28.3%، وفاز 316 مستقلاًّ بنسبة 56.9%، والمنتمون للأحزاب من النواب 239 نائبًا بنسبة 43.1%.

وقال أيمن عباس، رئيس اللجنة خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد مساء اليوم الجمعة: إن “أعلى محافظة تصويتًا في المرحلتين، هي جنوب سيناء (شمال شرق)، وأقلها السويس (شمال شرق)، بينما جاءت السعودية كأعلى الدول تصويتًا، تلتها الكويت ثم الإمارات، فيما جاءت أقل الدول تصويتًا بنما وصربيا والبوسنة والهرسك وموريشيوس، وهي التي لم يدل أي ناخب بصوته فيها في التصويت بالخارج“.

وأوضح رئيس اللجنة أن 555 نائبًا فازوا بمقاعد الانتخابات على النظام الفردي والقوائم، بخلاف 12 نائبًا ينتظر انتخابهم عن الدوائر الأربع المتبقية التي أبطلت في جولة الإعادة بالمرحلة الأولى للانتخابات، فضلاً عن النواب الذين يعينهم رئيس الجمهورية ليصل إجمالي الأعضاء 596 نائبًا.

وأضاف عباس” أن 12 سيدة فزن في المنافسات الفردية، بينما فاز من الشباب 17 شابًا لم تتجاوز أعمارهم 35 عامًا، وفي القوائم فاز 60 نائبًا ينتمون جميعًا لقائمة “في حب مصر” وهي مكونة من نواب مستقلين وآخرين منتمين للأحزاب.

واعترف رئيس الجنة العليا للانتخابات بوجود تجاوزات انتخابية خاصة بالدعاية والإنفاق المالي، وقال إنه “تم اتخاذ الإجراءات القانونية ضد الشكاوى المبلغ عنها، والتي بلغت 16ألفًا و702مخالفة.

وخلال الانتخابات النيابية تصدر حزب المصريين الأحرار داخل البرلمان بعد حصوله على 65 مقعدًا، ثم يأتي في المرتبة التالية حزب مستقبل وطن بحصوله على 50 مقعدًا، ثم حزب الوفد في المرتبة الثالثة، بـ45 نائبًا، ثم حزب حماة وطن بـ17 مقعدًا، ثم حزب الشعب الجمهوري 13 نائبًا، يليه حزب المؤتمر بحصوله على 12 مقعدًا، كما يتساوى حزب النور مع المؤتمر بحصوله على 12 مقعدًا، ولحزب المحافظين 6 مقاعد، ولحزب السلام الديمقراطي 5 مقاعد، وحزب المصري الديمقراطي 4 مقاعد، وحزب الحرية 4 مقاعد بالفردي والقائمة، وحزب مصر بلدي 3 نواب، ثم يليه حزب مصر الحديثة بحصوله 3 مقاعد، والإصلاح والتنمية 3 نواب، وحصل حزب التجمع على مقعد واحد.

ويبلغ عدد مقاعد مجلس النواب 568 مقعدًا، 448 يتم انتخابهم بالنظام الفردي، (226 مرحلة أولى، و222 مرحلة ثانية)، و120 مقعدًا من قوائم الأحزاب المغلقة في أنحاء الجمهورية على مرحلتين (60/60)، إضافة إلى عدد من المقاعد لا يزيد عن نسبة 5% (من إجمالي مقاعد المجلس) يعينهم رئيس البلاد.

 

 

*حاخام إسرائيلي للسيسي: لا تثق بمن حولك وكن يقظا 24 ساعة

وجّه الحاخام نير بن أرتسي، عددًا من التحذيرات لعبدالفتاح السيسي، نقلها موقع كيكار هشابات العبري، المحسوب على اليمين الإسرائيلي المتشدد.

قال بن أرتسي “في مصر هناك مشاكل صعبة: “الإسلاميون المتطرفون تقوى شوكتهم ولا يريدون الرئيس عبدالفتاح السيسي، والسيسي يقوم بعمل جيد، ويريد أن تكون مصر دولة حديثة والتطرف يريد إرجاعها للوراء لتكون دولة بدائية“.

أضاف بن أرتسي: “في مصر هناك جوع وفقر مدقع، ولا يوجد ما يكفي للعيش، المتطرفون يريدون أخذ المال عنوة من الأثرياء، لهذا هناك اضطرابات كثيرة في مصر، على السيسي ألّا يثق في أي شخص حوله، عليه أن يكون يقظا 24 ساعة، هذا الرجل هو الأفضل بالنسبة لمصر، وخصومه يرغبون في تحويل البلاد لفوضى“.

ولد نير بن أرتسي عام 1957 في إسرائيل من أسرة جاءت في الأساس من تونس، وهو من أبرز القيادات الدينية هناك، ويدير رابطة “تائير نير” الدينية، وينسب لنفسه قدرات خارقة، من بينها قدرته على الكشف عن الأنابيب والمواسير تحت الأرض دون استخدام أي وسائل، كما يزعم أنه تنبأ بهجمات الـ11 من سبتمبر ضد برجي التجارة في أمريكا.

 

 

*ولاية سيناء” يتبنى قنص جندي بالجيش شمال سيناء

نشر مؤيدون لـ”ولاية سيناء” الذراع المسلح لتنظيم الدولة في مصر صورا لما أسموه عملية قنص لجندي مصري  في كمين العوجرة جنوب الخروبة شمال سيناء.

وتظهر الصور المتداولة على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر” مجند مصري يتلقى طلقة ويخفض رأسه ثم يبداء في السقوط

 

 

*خطيب الجمعة بالسنغال للاعبي المنتخب الأوليمبي: “أطيعوا الله والرسول وحسام البدري”

حوّل الشيخ عطية حسن طلحة، أحد مبعوثى الأزهر بالسنغال ، خطبة الجمعة، إلى شرح الخطة الفنية لمباراة منتخبى مصر ومالى الأوليمبيين، المقررة، السبت، وطالب اللاعبين باللعب الجماعى والابتعاد عن الأنانية.

ودعا إلى تنفيذ تعليمات حسام البدرى، المدير الفنى للفريق، وعدم مخالفته خلال المباراة، وقال «عطية»: «أطيعوا الله ورسوله وأولى الأمر منكم»، لافتاً إلى أن «البدرى فى هذه الحالة هو ولى الأمر، الذى يجب طاعته لتتمكنوا من تحقيق حلم جموع المصريين فى أنحاء العالم، والفوز على مالى، والتأهل للأوليمبياد”.

ولم يكتف «الشيخ» بتوجيه اللاعبين نحو طاعة المدير الفنى باعتباره ولياً لأمر اللاعبين فى السنغال فقط، بل قام بالتدخل فى الخطة الفنية التى سيلعب بها الفريق مباراته المقررة فى السابعة بتوقيت القاهرة، ضمن الجولة الأخيرة لمباريات المجموعة الثانية للبطولة الأفريقية تحت 23 سنة، المؤهلة لأوليمبياد ريو دى جانيرو.

وأضاف: “إياكم والأنانية والاحتفاظ كثيراً بالكرة، وابتعدوا عن اللعب الفردى، فالأنانية قد تثنيكم عن الهدف المنشود»، وطالبهم باللعب الجماعى، وقيام كل لاعب بالدور الموكول له، وعدم التكاسل أو التعالى على الكرة.

وضرب “عطية” مثلاً للاعبين برسول الله، صلى الله عليه وسلم، وقال: «الرسول كان يشارك مَن حوله فى كل شىء، وكان يشجع الجميع على العمل الجماعى والبعد عن الفردية والأنانية، وإنه صلى الله عليه وسلم كان جمّ التواضع، للدرجة التى جعلته فى إحدى المرات مع الصحابة عندما قاموا بشوى شاه، قال أحد الصحابة أنا هاذبح الشاه، وقال آخر أنا هاسلخها، وقال آخر أنا هاشعل النيران وأشوى الشاه، فقال لهم الرسول: وأنا الذى سأقوم بحمل الحطب الذى سيُستخدم فى إشعال النيران، ليضرب لهم المثل فى العمل الجماعى”.

وأدت بعثة المنتخب صلاة الجمعة، أمس، بفندق إقامة اللاعبين فى مدينة سالى السنغالية، التى تبعد 100 كيلو عن العاصمة السنغالية داكار، وحرص جميع أفراد البعثة على أداء صلاة الجمعة والعصر قصراً، وتوجهوا بعد الصلاة مباشرةً لأداء المران الرئيسى استعداداً لمباراة اليوم.

 

 

*وفاة ثاني سجين سياسي في مصر.. نتيجة الإهمال الطبى خلال 12 ساعة

توفي معارض مصري، مساء اليوم الجمعة، في قسم شرطة جنوب محافظة الجيزة، متأثرا بمرضه.

وتعد حالة الوفاة هي الثانية، اليوم الجمعة، نتيجة “الإهمال الطبي” داخل مقار الاحتجاز، عقب وفاة معارض يدعى “محمد عوف والي سلطان” (٤٢ عاما)، في سجن المنصورة”، بمحافظة الدقهلية (دلتا مصر/ شمال)، وفق أسرته.

وقالت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات (غير حكومية ومقرها القاهرة)، في بيان اطلعت عليه “الأناضول”، إن “السجين معتز رمضان عويس (60 عاما) لقي مصرعه في قسم شرطة (أبو النمرس) جنوب الجيزة، متأثرا بمرضه“.

واتهمت التنسيقية إدراة قسم الشرطة بـ”التعتيم على خبر الوفاة والسعي لنقله للمستشفى للادعاء أنه لقي مصرعه أثناء تلقيه العلاج“.

ولم تعقب الأجهزة الأمنية حول الواقعة، ولم يستن الحصول علي رد فوري من وزارة الداخلية حول الاتهامات، التي اعتادت أن تنفيها وتقول إنها تقدم رعاية صحية كاملة للسجناء.

فيما يقول حقوقيون ومعارضون إن السلطات الأمنية المصرية تحتجز في عدد من سجونها ومقراتها الشُرطية، آلاف المعارضين السياسيين وأن عدداً منهم توفوا نتيجة “الإهمال الطبي”، تنفي السلطات وفي بيانات رسمية وجود أي معتقل سياسي لديها، مؤكدة أن السجناء متهمون أو صادر ضدهم أحكامًا في قضايا جنائية.

وفي منتصف أغسطس/ آب الماضي، فقد 266 مصريًا (سياسيون وجنائيون)، حياتهم بسبب الإهمال والحرمان من العلاج، داخل السجون منذ 30 يونيو/حزيران 2013، وفقًا لإحصائيات مركز الكرامة لحقوق الإنسان (غير حكومي

وشهدت مقار الاحتجاز في مصر، خلال أكثر من عامين، وفاة 37 معارضًا للسلطات الحالية، بينهم سياسيون بارزون، نتاج “إهمال طبي”، في 17 سجنًا وقسمي شرطة، بحسب رصد قامت به “الأناضول”، خلال الفترة منذ 3 يوليو/ تموز 2013، وحتى 13 أغسطس/آب الماضي، استنادًا إلى مصادرها، وتقارير حقوقية غير حكومية.

الحكومة المصرية من جانبها تنفي دائمًا، هذا الاتهام قائلة، إن قطاع السجون بوزارة الداخلية يتعامل مع جميع المحبوسين، وفقًا لما تنص عليه قوانين حقوق الإنسان.

 

 

*رايتس مونيتور” تتهم سجن العقرب بمنع 10 شباب من “حق النقض

اتهمت منظمة هيومان رايتس مونيتورإدارة سجن العقرب بمنع عشرة شباب متهمين في القضية المعروفة إعلاميًّا بـ”خلية الظواهري” من التوقيع على نقض حكم الإعدام الصادر بحقهم.

وأصدرت محكمة جنايات القاهرة حكمًا في القضية المعروفة إعلاميًّا بـ”خلية الظواهري”، بالإعدام على عشرة شباب، في أغسطس الماضي، وتمَّ التصديق عليه في 15 أكتوبر الماضي من قبل مفتي الجمهورية، وبالمؤبد لـ 22 آخرين، والسجن المشدد 15 عامًا بحق 18 متهمًا، وانقضاء الدعوى القضائية على اثنين من المتهمين لوفاتهما، في اتهامهم بإنشاء وإدارة تنظيم إرهابي يرتبط بتنظيم القاعدة.

وقالت “مونيتور”، في بيانٍ لها، حسب الأناضول”، الجمعة: “تعمد إدارة سجن العقرب شديد الحراسة المساهمة في حرمان عشرة شبان من حقهم في الحياة يعد سابقةً ترفضها جميع المواثيق والأعراف الدولية“.    

وأضافت: “إدارة سجن العقرب لم تمكن أيًّا من المتهمين من التوقيع على طلب النقض، حتى لم يتبقَ من المهلة القانونية لتقديم طلب النقض سوى أسبوعان، وهو ما يجعل إدارة السجن ضالعة في جريمة تعمد حرمان المتهمين من حقهم في الحياة، وفي حالة لم يتم تمكينهم من التوقيع على طلب النقض، سيتم التعامل مع الحكم على أنَّه نهائي، ومن ثمَّ يتم تنفيذه بهم في تجاهل لاحتمالية براءة الشباب العشرة“.

وأشارت المنظمة إلى أنَّها تمكَّنت من التواصل مع أسرة واحد من الشباب العشرة، وحصلت منها على المعلومات الموثقة عن القضية، إلا أنَّ أسرة الشاب رفضت ذكر اسمه خوفًا من التصعيد ضده.

وطبقًا لـ”مونيتور، أكَّد ذوو أحد المتهمين أنَّ ابنهم تمَّ اختطافه من منزله في 24 أكتوبر 2013، وتمَّ إخفاؤه قسريًّا لمدة شهر كامل، تعرَّض خلاله للتعذيب، لإجباره على الاعتراف بالتهم الموجهة له، وهو ما انتهى باعترافه بها تحت ضغط التعذيب، وذلك قبل أن يظهر في سجن العقرب شديد الحراسة، ليتم حبسه على ذمة قضية خلية الظواهري.

وطالبت “مونيتور” السلطات المصرية بتمكين الشباب العشرة من التوقيع على طلب النقض، والقضاء المصري بسرعة إعادة محاكمتهم واطلاق سراحهم على الفور لعدم توفر الأدلة ضدهم ولإخضاعهم المعتقلين للتعذيب بهدف انتزاع اعترافات منهم في مخالفة تامة لجميع القوانين وشروط اجراءات المحاكمة العادلة، بحسب بيانها.

وتنفي الحكومة المصرية دائمًا هذا الاتهام قائلةً إنَّ قطاع السجون بوزارة الداخلية يتعامل مع جميع المحبوسين، وفقًا لما تنص عليه قوانين حقوق الإنسان.

 

 

*استشهاد المعتقل “محمد عوف” بسجن المنصورة بالقتل الطبي الممنهج

توفي مساء أمس الخميس المعتقل “محمد عوف والي سلطان” مدرس 42 عاما، نتيجة للإهمال الطبي المتعمد بسجن المنصورة العمومى.

الشهيد من قرية الرياض بمركز منية النصر بالدقهلية، وارتقى إثر تعرضه لارتفاع شديد بدرجة الحرارة بعد رفض إدارة سجن المنصورة العمومى إجراء عملية الزائدة الدودية له.

وبلغت حالات الاوفاة نتيجة التعذيب أو الإهمال الطبي داخل سجون الانقلاب أكثر من 260 حالة منذ يوليو 2013

 

 

*ارتفاع سعر الدولار بالسوق السوداء إلى 8,70 جنيهات

شهد سعر صرف الدولار مقابل الجنيه في السوق السوداء مع نهاية تعاملات الأسبوع ارتفاعًا بقيمة تصل إلى 5 قروش.

ووصل سعر صرف الدولار إلى 8,70 جنيهات في عدد من شركات الصرافة بمختلف المناطق.

وقال حمدي النجار، رئيس الشعبة العامة للمستوردين في الاتحاد العام للغرف التجارية، في تصريحات صحفية، إن أسعار الدولار فى ارتفاع مستمر بالسوق السوداء بسبب عدم وجود سياسات واضحة من البنك المركزي المصري، ورغم تفاؤل الأسواق بتعيين طارق عامر محافظ للبنك المركزي لتغيير السياسات النقدية بالبنوك، إلا أنه حتى الآن لم يخرج بقرارات جديدة تسهم في الحد من ارتفاع الأسعار وزيادة المعروض من الدولار.

وأضاف النجار، أن السوق السوداء بها الكثير من المضاربات من تجار العملة وهو السبب فى ارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه، لافتا إلى أن السياسات التى تعمل بها شركات الصرافة تختلف تمامًا عن سياسات البنك المركزي، فالسوق السوداء تعمل وفقًا لقوى العرض والطلب وكلما تراجع المعروض من الدولار ارتفع سعر صرفه أمام الجنيه.

وتابع أن المتضرر الرئيسي لأزمة الدولار هو المستهلك بعد ارتفاع أسعار السلع المستوردة، وفقًا لسعر الدولار، حيث تستورد مصر معظم السلع الاستراتيجية الغذائية من الخارج، وأى زيادات فى سعر الدولار يتم تحميلها مباشرة على أسعار السلع المستوردة في السوق المحلية

 

 

*الأهالي يتهمون “الحماية” بمضاعفة آثار حريق سوهاج

نشب حريق هائل، مساء اليوم، بقرية الدير في مركز دار السلام بمحافظة سوهاج؛ ما أسفر عن احتراق 23 منزلاً وإصابة أحد الأشخاص من أصحاب المنازل بحالة اختناق، وتم نقله عن طرق الإسعاف إلى مستشفى دار السلام المركزي.

واتهم الأهالي قوات الحماية المدنية بسوهاج بالتأخر في الوصول للمكان؛ ما تسب في زيادة عدد المنازل المتضررة.

 

 

*وفاة معتقل بقسم “أبو النمرس” بعد إهماله أسبوعًا دون علاج

لقي أحد المعتقلين، اليوم، مصرعه داخل مركز شرطة أبو النمرس جنوب الجيزة؛ نتيجة الإهمال الطبي ويدعي”معتز رمضان” 60 عامًا، وهو من قرية شبرامنت جنوب الجيزة.

وأشارت مصادر قريبة من المتوفى أن زملاءه في الحجز يطالبون من أسبوع بنقله إلى المستشفى؛ بسبب تردي حالته الصحية، إلا أن إدارة القسم رفضت ذلك، طالبين منهم علاجه داخل الزنزانة بمعرفتهم، وحين لم يتمكنوا من ذلك، وساءت حالته الصحية قام الضباط بنقل “معتز” إلى “الطرقة” التي تقع أمام باب الزنزانة، مستمرين في رفض نقله إلى المستشفى، مبررين ذلك بضرورة الحصول على إذن نيابة؛ الأمر الذي لم يحدث حتى توفي القتيل بين يدي زملائه الذين لم يتمكنوا من إنقاذه وسط حالة من اللا مبالاة من جانب كل المسئولين بالقسم.

وقالت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، في بيان عبر صفحتها علي فيس بوك، إن إدارة السجن تقوم بالتعتيم على خبر الوفاة وتسعى لنقله للمستشفى لادعاء أنه لقي مصرعه أثناء تلقيه العلاج.

كان العامان الماضيان قد شهدا وفاة المئات من المعتقلين داخل سلخانات العسكر تحت وطأة التعذيب.

يذكر أن إهمال علاج المحبوسين يعتبر أحد سمات أقسام الشرطة؛ حيث يرفض مسئولوها استدعاء الإسعاف لإنقاذ المرضى، إلا بعد أن توشك حياتهم على الانتهاء تأثرًا بعدم تلقي العلاج، وهو ما أدى إلى مقتل العشرات من المحبوسين داخل أقبية أقسام الشرطة.

 

 

*تزايد ظاهرة إلقاء الحيوانات النافقة في مياه بحر النزلة بالفيوم.. وسط غياب مسئولي الانقلاب

انتشرت ظاهرة القاء جثث الحيوانات النافقة في مجرى مياه بحر النزلة والطرقات والترع والمصارف بيوسف الصديق الأمر الذى يهدد بكارثة بيئية وسط غياب المسؤلين . .

مياه ضحلة وطحالب مائية، تهدد حياة الآلاف ، لا يطالبون بشئ سوى تطهير مياه البحر وتعميقه.

أكد مصطفى عنتر – أحد أهالى قرية الخزان ، إن اصحاب مزارع الدواجن والفلاحين يقومون بإلقاء حيواناتهم النافقة ليلا في بحر النزلة وعندما نذهب للمسئولين يقولون أعملوا محضر بأسمائهم.

وأضاف بعض معدومي الضمير يقومون بسلخ هذه الحيوانات النافقة للحصول على جلودها والاستفادة منها بالبيع دون أي ضمير أو رادع من قانون وأصبحت هذه الحيوانات بؤرا للميكروبات والفيروسات الأمر الذى يؤدى الى تلوث البيئة ويهدد صحة وحياة المواطنين بالإصابة بأخطر الأمراض.

وقال أحمد عزت – مواطن ، اتمنى أن المحافظ يجمع رؤساء الأحياء والمدن وينزل يلف بيهم على القرى و يشوفوا الموضوع على الطبيعة.

 

 

*صفقة الغاز مع الاحتلال تفقد مصر أهميتها الاستراتيجية

في مطلع الألفية الثالثة، حذر خبراء الطاقة المصريين، حكومتهم آنذاك من مغبة الاستمرار في استراتيجية تصدير النفط والغاز الطبيعي، لأسباب مرتبطة بقرب تعرض ثروة مصر النفطية للنضوب، إضافة إلى متطلبات التنمية التي كانت الحكومات المصرية تعلن عنها، بهدف تحقيق معدلات نمو اقتصادي لا تقل عن 7%.
ومع استمرار الحكومات المتعاقبة، على تصدير النفط والغاز الطبيعي، دون اعتبار لمتطلبات المستقبل، فإنه بالإمكان اعتبار تصرف الحكومات المصرية تجاه الغاز الطبيعي على أنه إهدار للثروة الطبيعية، وبيعه بأسعار تقل عن متوسط البيع العالمي.
وفي عام 2008، أصبحت مصر مستوردا صافيا للطاقة، وخرج النفط من حزمة الموارد الرئيسية للنقد الأجنبي، وحسب تقديرات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، فإن مصر تشهد وضعا مأزوما في توفير الطاقة بشكل عام، وفي الغاز الطبيعي بشكل خاص، رافقه انخفاض في معدلات الإنتاج.
وتبين المعلومات لجهاز الإحصاء خلال نوفمبر 2015، أن إنتاج مصر من الغاز الطبيعي في سبتمبر/أيلول 2014 بلغ 3.011 مليون طن، وتراجع في سبتمبر/أيلول 2015 إلى 2.686 مليون طن، أي إن قيمة التراجع بلغت 325 ألف طن خلال فترة المقارنة، وبنسبة تراجع بلغت 10.7%.
أما عن وضع الاستهلاك في مصر من الغاز الطبيعي، تشير النشرة نفسها أيضا إلى أن الاستهلاك بلغ في سبتمبر/أيلول 2014 نحو 2.962 مليون طن، وارتفع في سبتمبر 2015 إلى 3.071 مليون طن، أي إن الاستهلاك زاد بنحو 109 ألف طن، وبنسبة زيادة تصل إلى 3.6%.
والقراءة الأولية للفارق بين كميات الإنتاج والاستهلاك للغاز الطبيعي بمصر، قد لا توحي بوجود مشكلة كبيرة، ولكن الحقيقة التي تظهر حجم المشكلة في مصر، أن هذه الكميات المنتجة من الغاز الطبيعي بمصر، تواجه تحديين.
أولى التحديات هي حصة الشريك الأجنبي التي تصل إلى نحو 40%، ثانيا التزامات مصر السابقة بعقود تصدير لعقود طويلة الأجل، وهذين الأمرين يمنعان مصر بشكل كبير من التمتع بحصتها من إنتاج الغاز، على الرغم من ضآلة حجم الإنتاج، مما يجبرها على استيراد الغاز الطبيعي، للوفاء بمتطلبات الصناعة، وكذلك احتياجات المنازل والاستخدامات غير الصناعية الأخرى.
وإن كان شهر نوفمبر/تشرين ثاني الماضي، قد شهد الإعلان عن بدء التوقيع على مذكرة تفاهم بين شركة دولفنيوس الخاصة المصرية، ومالكي حقل “لوثيان” الذي يسيطر عليه الاحتلال على شواطئ الأخيرة، فإن أزمة الطاقة عكست العلاقة بين القاهرة وتل أبيب.
وبعد أن كانت مصر تصدر الغاز الطبيعي للاحتلال الصهيوني منذ منتصف التسعينيات، ستصبح مصر هي من تستورد الغاز في عام 2019/2020، بواقع 4 مليارات مكعب من الغاز سنويا، ولفترة تمتد من 10 – 15 سنة.
ونشرت وسائل الإعلام، أن الحكومة المصرية ليست طرفا في هذه الصفقة، وأنها لا تمانع في استيراد الغاز من أية دولة بالعالم، بما فيها الاحتلال.

 

 

*اعتذار 11 دولة يؤجل بطولة العالم للإسكواش

قرر مجلس إدارة الاتحاد المصري للإسكواش برئاسة عاصم خليفة تقديم طلب للاتحاد الدولي لتأجيل بطولة العالم للرجال التي كان من المقرر أن تقام فعالياتها خلال الفترة من 11 إلى 19 ديسمبر الجاري بملاعب الإسكواش بالنادي الأهلي، بعد اعتذار 11 دولة عن المشاركة؛ نظرًا لتردي الأوضاع الأمنية في البلاد.

والدول المعتذرة هي: المكسيك، أستراليا، نيوزيلندا،  جنوب إفريقيا، كولومبيا، إنجلترا، أمريكا، فرنسا، كندا، ألمانيا، وفنلندا.

 

 

*الرسلانيون” تنظيم مخابراتي بزي سلفي

في الوقت الذي يسعى فيه بعض دعاة السلفية لترميم البيت السلفي من جديد بعد سلسلة الجرائم التي وقعت فيها الدعوة السلفية وحزب النور، الذي تسببت مواقفه في فقدان السلفية أنصارها ومريديها.

وبعد خسارة حزب النور لنحو 100 مقعد عن آخر برلمان جاء بإرادة الجماهير في 2012، حيث لم يحصل في “برلمان الدم” سوى على 12 مقعدًا، إزاء الانهيارات السياسية للسلفيين وحزب النور، كشفت مصادر سياسية عن هندسة المخابرات الحربية التي تدير المشهد السياسي المِصْري، لتنظيم سلفي جديد.

حيث قرر اليوم، الداعية السلفى محمد سعيد رسلان، التخلى عن رفضه تكوين جماعات وتنظيمات سياسية على أساس دينى، وأعلن اعتزامه تكوين تنظيم سلفي جديد تحت اسم «الرسلانيون» يواجه به «الدعوة السلفية» وذراعها السياسية حزب النور، ويدافع به عن آرائه ويروج لأفكاره.

وينتهج «الرسلانيون» نهج «المداخلة» في اعتبار الحاكم «ممثل الله على الأرض»، لا يجوز الخروج عليه ولا انتخابه، بل يعتبرونه «أميرًا للمؤمنين»، كما أنهم يرفضون الديمقراطية بكل صورها ويعتبرونها «كفرًا» ولا يؤمنون بالعمل السياسي والحزبى ويعدونه «حرامًا شرعًا»، وأول الداعين لحل الأحزاب الدينية، ورفض التنظيم أيضًا في وقت سابق حكم الرئيس محمد مرسي، 

وقالت المصادر السلفية: إنه رغم هجوم «رسلان» على تنظيمات «الإسلام السياسي» في كل دروسه وخطبه داخل «المسجد الشرقى» بقرية «سبك الأحد» التابعة لمركز «أشمون» بمحافظة المنوفية، إلا أنه وجه أنصاره للبدء في تكوين تنظيم جديد لمواجهة المدارس السلفية الأخرى، وعلى رأسها الدعوة السلفية وممثلها ياسر برهامى، إلى جانب شيوخ السلفية المتصدرين للمشهد الدعوى مثل «محمد حسان، وأبو إسحاق الحوينى، ومحمد حسين يعقوب».

وأشارت المصادر إلى أن الظهور الأول البارز لتنظيم «الرسلانيون» كان في مركز «السادات» بمحافظة المنوفية، في أثناء المرحلة الثانية لانتخابات مجلس النواب، مضيفة: «نزل أنصار التنظيم الجديد إلى الشارع لمهاجمة حزب النور ومرشحيه، ومطالبة الناخبين بعدم التصويت لهم»، موضحة أن «الرسلانيين» لن يشهروا «جمعية» أو «كيانا» بل سيكتفون بالتجمع في المساجد ترويجًا لأفكارهم، على أن ينطلقوا في المحافظات المختلفة، لحشد وجمع المزيد من الأنصار والمؤيدين.
وتبقى الدعوة السلفية هدفًا للضرب من القريب والبعيد بعد أن تخلت عن الشرعية الدستورية في 3 يوليو 2013، مستهدفة أن تنجو من مواجهة العسسكر، حسب تصريحات السلفيين، معينة للظالم على ظلمه، فكان على الله حقًّا أن يذيق سلفية برهامي” من بطش العسكر!!

 

 

*شاهد “طبيخ الجيش” الذي كشف عنه باكوس وكنانة في “ما وراء الكلاويس

قدم الإعلاميان عطوة كنانة ومحمد باكوس الحلقة الرابعة من برنامجهما المشترك “ما وراء الكلاويس”؛ حيث تناولت الحلقة أمس الخميس، الحديث عن بعض أعضاء منظمات المجمتع المدني الذين يتقاضون أموالا مقابل الظهور على الفضائيات وتوجيه حلقات إعلام الانقلاب في انتقادهم والإساءة إليهم وتخوينهم.

ثم تناولت الحلقة ما وعد به قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بتخفيض الأسعار، ونزول أفراد الجيش في الشوارع لبيع وجبات جاهزة، والسخرية من طرح هذه الوحبات، وماذا لو اتهم أحد المواطنين الجيش بأن وجباته سيئة.. هل سيتم تخوينه كما يتم تخوين أي مواطن يختلف مع قيادات العسكر؟ كما تساءلت الحلقة: عن الذي سيقف على الحدود مدافعًا عنها طالما أن أجنود الجيش يبيعون اللحوم المجمدة؟

كما تناولت الحلقة موقف سلطات الانقلاب من اتفاقية سد النهضة وتمادي إثيوبيا في بناء السد، وسط تجاهل النظام الانقلابي، فضلا عن موقف مِصْر الأخير من السودان وتعذيب بعض مواطنيها وقتلهم في الأراضي المِصْرية على الحدود، فضلا عن تناول زيارة تواضروس الأراضي المحتلة، فضلا عن الحديث عن حالات التعذيب في أقسام شرطة الانقلاب، وتصريحات وزير عدل الانقلاب بأن جنيهين يكفيان المواطن المِصْري للعيش.

 

 

*كيف سخر المصريون من برلمان السيسي ؟

تواصلت ردود الأفعال بعد فوز توفيق عكاشة في انتخابات مجلس الشعب ، خاصة مع حصوله على أكبر عدد من الاصوات حتى الآن وذلك بعد أن حصد  أكثر من  90 ألف صوت عن دائرة نبروه وطلخا بمحافظة الدقهلية

هذا وقد اعلن عكاشة فور اعلان فوزه عن اعتزامه الترشح لرئاسة المجلس ، وتابعت مواقع اخبارية مختلفة تفاصيل فوز عكاشة ومنها سي إن إن التي احتفت بنبأ فوزه ونشرت تقريراً حول اهتمام مواقع التواصل الإجتماعي بنبأ اعتزامه الترشح لرئاسة البرلمان ، ورصدت حالة السخرية والتهكم التي تضمنتها مشاركات النشطاء على تويتر والذين اطلقوا هاشتاج ( توفيق عكاشة رئيساً للبرلمان)

وذكرت سي إن إن أن عكاشة قال في تصريحات صحفية، إن “النواب القادمين أسود سيصنعون التاريخ ولا يفرض عليهم أحد.”

وكان من أهم التعليقات للمشاركين في الهاشتاج الساخر:

**  مرتضي منصور وتوفيق عكاشة في البرلمان المفروض بقا يتذاع على تايم كوميدى.

** نظام لا يحترم نخبة الشعب ولا الشعب لا يستغرب أن ينصب #توفيق_عكاشه_رييسا_للبرلمان فالهدف هو تضليل البسطاء من الشعب إلى الله المشتكى.”

** عكاشة حصل على أعلى الأصوات ومرتضى التاني.. أومال مصر بلد العناتيل ، وأدينا بنفرفش ورانا ايه ورانا ايه #ميصحش_كدة

**هيخشلهم اول يوم البرلمان ببط وفطير وداخل بجلبيه وممكن يعمل استجواب من اول يوم

**انا سمعت ان الفضائيات ابتدت تتسابق علي شراء حقوق بث جلسات المجلس دي هتبقي فرجه الذ من مسرح مصر.”

** عشان هوه اللي فجر ثورة 30 يستحقها …يستحقها ايه احنا المفروض ندهاله من غير انتخبات …انتو بتتكلمو ف ايه

** طب والله انا بقترح انهم يعملوا فواصل اعلانية اثناء بث الجلسات لانها هتحقق اعلى نسبة مشاهدةده احنا هنتشهيص ضوحك

 

 

*مواقع التواصل الاجتماعي لتوفيق عكاشة: ميصحش كده

سيطرت حالة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي بعد التصريحات الأخيرة لمالك قناة “الفراعين” توفيق عكاشة، فضلاً عما تردد  بشأن ترشحه لرئاسة البرلمان.

وانتشرت عدة أوسمة ساخرة عبر موقعي “فيس بوك” و”توتير” عقب إعلان توفيق عكاشة عن نيته الترشح لرئاسة مجلس النواب في مصر، وذلك إثر فوزه بمقعد في البرلمان عن دائرة بمحافظة الدقهلية.

ومن بين التعليقات الساخرة التي جاءت عبر فيس بوك وتويتر، ما يلى

#مرتضى_منصور و #توفيق_عكاشه .. أهم رموز تسطيح العقل المصري … أكثر من ماهو متسطح أساسا …. هم كنز استراتيحي لأي نظام حكم

غواص في بحر الويب (@wshazly) November 28, 2015

@alsiisii #توفيق_عكاشه رئيس #برلمان_مرجان الموافق يقول كاك كاك كاك pic.twitter.com/wKIWPh1PBw

— salma (@salma_elatek) November 25, 2015

#توفيق_عكاشه الاتنين مره واحده

وتناقل رواد مواقع التواصل الإجتماعي مقاطع فيديو منسوبة لتوفيق عكاشة وهو يتحدث بألفاظ خادشة للحياء وعبارات نابية، منتقدين فكرة وجوده بالبرلمان من الأساس

 

 

*حبس 4 ضباط شرطة في واقعة مقتل “طلعت شبيب” بالأقصر

أمر المستشار أحمد عبدالرحمن المحامى العام لنيابات محافظة الأقصر ، صباح اليوم الجمعة، بحبس 4 ضباط شرطة 4 أيام على ذمة التحقيقات، فى قضية وفاة المواطن طلعت شبيب الرشيدى داخل قسم شرطة الأقصر.

كانت قوات الشرطة بمحافظة الأقصر،قامت بالاعتداء بالضرب على المواطن طلعت شبيب، من منطقة العوامية بالمحافظة، بعد إلقاء القبض عليه مما تسبب في إصابته بنزيف داخلي أدى إلى وفاته.

 

 

*قيادي سلفي يهاجم “برهامى”.. ويؤكد: سبب هزيمة “النور” لتدخله فى جميع شئونه

أكد مدحت عمار، القيادى السلفى، أن الدكتور ياسر برهامى، نائب رئيس مجلس إدارة الدعوة السلفية، السبب الرئيسى لهزيمة حزب النور فى الانتخابات البرلمانية. وقال “عمار”، فى بيان عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك”، “سبحان الله.. والله سبب الهزيمة الساحقه لحزب النور هو الدكتور ياسر برهامى، لأن سيادته يتدخل فى كل شىء“. 

 

 

*وزير الداخلية : ضبط المتهمين بحرق «ملهى العجوزة» في السويس

قال اللواء مجدي عبد الغفار، وزير الداخلية ، إن «أجهزة الأمن نجحت في تحديد وضبط 2 من المتهمين بإشعال النيران بملهى العجوزة”.

وأضاف أن «واقعة القبض عليهما تمت بمحافظة السويس ، وبحوزتهما الدراجة المستخدمة في الحادث قبل أقل من مرور 24 ساعة على الحادث”.

وأشاد الوزير بفريق البحث الذي تم تشكيله من الأمن العام ومديرتي أمن الجيزة والسويس.

 

 

*الداخلية” تكشف هوية منفذي الهجوم على الملهى الليلي بالعجوزة

أكد مصدر أمنى مسئول بمديرية أمن الجيزة، أن الأجهزة الأمنية بالمديرية نجحت فى تحديد هوية المتهمين منفذى حادث الهجوم على مطعم الصياد بالعجوزة، وإشعال النيران فيه عن طريق إلقاء زجاجات المولوتوف، والذى أسفر حتى الأن عن مصرع 16 شخصا، بالإضافة إلى عدد من المصابين.

وأشار المصدر فى تصريحات صحفية  إلى أن المتهمين شخصان من منطقة إمبابة، واللذان حضرا للسهر فى الملهى الليلى، إلا أن مسئولى الملهى رفضوا دخولهما للسهر بالملهى، وهو ما تسبب فى مشاجرة بين الطرفين الأمر الذى جعل المتهمان ينصرفان ويتوجهان لأحد الأماكن الأخرى للسهر به.

وأضاف أنه عقب انتهاء المتهمين من سهرتهم قرروا الإنتقام من مسئولى الملهى الليلى اللذين رفضوا دخولهم، واستعانوا بدراجة بخارية وألقوا زجاجات المولتوف على الملهى وفروا هاربين.

 

 

*مصدر أمنى” يكشف مفاجأة عن صاحب الملهى الليلى بالعجوزة

كشف مصدر أمنى عن أن صاحب الملهى الليلى الذى وقع به حريق صباح اليوم، الجمعة، بمنطقة العجوزة، هو “عصام. ح”، وكيل وزارة الثقافة ومدير السيرك القومى الأسبق.

يذكر أن الحادث أسفر حتى الآن عن مصرع 16 شخصا داخل الملهى الليلى وإصابة آخرين، بعد هجوم مجهولين على الملهى وإلقاء زجاجات المولوتوف عليه وفروا هاربين.

 

*مصدر أمني: وفاة ابنة شقيقة فنانة شهيرة بحريق ملهى العجوزة

قال مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة، إن ابنة شقيقة فنانة شهيرة من ضمن ضحايا حريق ملهى “الصياد” بالعجوزة.

وأضاف المصدر، أن كاميرات المراقبة بالشارع الذي يقع به الملهى، رصدت تفاصيل الحادث، ولحظة الهجوم، مؤكدًا أنه جار ضبط الجناة.

وأوضح المصدر، أن حصيلة الضحايا هي 16 قتيلاً، وإصابة اثنين آخرين بحروق مختلفة بالجسم.

 

*أول تعليق لصاحب “ملهي العجوزة” بعد احتراقه ووفاة 16 من العاملين به

قال رفعت خطار، صاحب الملهى الليلي المحترق بالعجوزة، إن 5 بلطحية أشعلوا النيران بالملهى صباح اليوم الجمعة، بعد رفض الإدارة دفع “إتاوةلهم، مشيرا إلى أن رجال الأمن عرفوا هويتهم.

وكان ملثمون قد ألقوا عددا من زجاجات المولوتوف فجر اليوم الجمعة، على ملهى ليلي بالعجوزة، ما أدى إلى احتراقه بالكامل، ومقتل 16 شخصا وإصابة 3 آخرين.

 

*بالتواريخ والأرقام.. أبناء الجيش يدفعون ثمن حرب سيناء

مثلت أحداث الثالث من يوليو نقطة فارقة في مواجهات الجيش مع التنظيمات الجهادية في سيناء؛ حيث ارتفعت وتيرة تلك المواجهات، مع زيادة الهجمات التي شنتها تلك التنظيمات هناك، والتي تزايدت بشكل كبير بعد إعلان تنظيم بيت المقدس ولاءه لتنظيم “الدولة”، ليتحول إلى تنظيم “ولاية سيناء”.

وأسفرت العمليات العسكرية والمواجهات التي خاضها الجيش مع تلك التنظيمات عن ارتفاع أعداد الضحايا من المجندين وصغار الضباط في صفوفه؛ حيث أصبحت خسائر الجيش نتيجة تلك المواجهات هي الأكبر منذ حرب أكتوبر، بحسب ما قالته بعض مراكز الدراسات وحقوق الإنسان.

في هذا أبرز العمليات التي قتل فيها جنود مصريون داخل سيناء، منذ بدء العمليات العسكرية فيها:

 

نقطة تفتيش العريش

في 15 اغسطس 2013 قتل 7 جنود في هجوم مسلح على نقطة تفتيش للجيش بالعريش شمال سيناء.

 

هجوم مسلح

في 19 أغسطس 2013 قتل 25 مجندًا وأصيب اثنان في هجوم مسلح استهدف سيارتين كانتا تقلان أفراد الشرطة في مدينة رفح ما بين “قرية سادوت ولى لافي”، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن هذه العملية.

 

تفجير القيادة العامة للمخابرات العسكرية

وقتل 6 جنود وأصيب 17 آخرون بعد انفجار سيارة مفخخة أمام مقر القيادة العامة للمخابرات العسكرية في مدينة رفح 11 سبتمبر 2013، فيما قتل 5 آخرون في هجوم على كمين الجيش بالنافورة وسط رفح في اليوم نفسه.

 

مديرية أمن جنوب سيناء

وفي 7 أكتوبر 2013 قتل 5 جنود وأصيب 50 فردًا من الشرطة، في تفجير سيارة مفخخة استهدف مبنى مديرية أمن جنوب سيناء.

 

تفجير نقطة مشتركة للجيش والشرطة بالعريش

وقتل 5 جنود أيضًا في انفجار سيارة مفخخة  في 10 أكتوبر 2013 استهدف نقطة تفتيش للجيش والشرطة بالعريش، وأدت إلى مقتل 5 جنود.

 

استهداف حافلة

وبعد شهرين، قتل 10 مجندين بالجيش وأصيب 35 آخرون، في تفجير سيارة مفخخة استهدف حافلة كانت تقل الجنود قرب قرية قبر عمير جنوب غرب الشيخ زويد.

 

هجوم على حافلة أخرى

وفي 26 يناير 2014، قتل 3 جنود وأصيب 11 آخرون، بعد أن استهدف مسلحون حافلة إجازات لأفراد الجيش بوسط سيناء.

 

جنود بلعا

واستهدف مسلحون في 28 يونيو 2014، 4 جنود من قوات الأمن المركزي، في منطقة “بلعا” غرب مدينة رفح؛ الأمر الذي أسفر عن مقتلهم جميعًا.

 

استهداف حافلة نقل

وقتل 11 مجندًا وضابطً، في 2 سبتمبر 2014 جراء استهداف حافلة لنقل الجنود على الطريق الدولي قرب قرية الشلاق غرب الشيخ زويد.

 

تفجير مدرعة أمن

وانفجرت عبوة ناسفة غرب مدينة العريش في 19 أكتوبر 2014 أثناء مرور مدرعة تابعة لقوات الأمن، كانت تؤمن أنبوب الغاز بمنطقة السبيل جنوب غرب العريش؛ ما أدى إلى مقتل 7 من قوات الأمن وإصابة 4 آخرين.

 

كمين “كرم القواديس

وقتل 28 من أفراد الجيش، وأصيب 26 آخرون، في 24 أكتوبر 2014، جراء هجوم مسلح استهدف كمين “كرم القواديس” جنوب غرب الشيخ زويد، وبدأ الهجوم بتفجير بسيارة مفخخة، أعقبه اشتباكات بالأسلحة الثقيلة مع المسلحين الذين نصبوا كمينًا للقوات واستهدفوا سيارات الإسعاف، فضلاً عن اصابة اللواء خالد توفيق قائد عمليات الجيش الثاني في العملية.

 

اقتحام كتيبة

واقتحمت إحدى المفخخات بوابة الكتيبة (101) في العريش، بفنطاس مياه محمل بالمتفجرات بالتزامن مع إطلاق المسلحين دانات مدفعية “هاون” على الكتيبة في 29 يناير 2015، ما أسفر عن سقوط 29 قتيلاً وأكثر من 80 مصابًا.

 

هجوم على الكمائن

ونفذ مسلحون هجومًا متزامنا في الثاني من أبريل 2015  على 7 كمائن أمنية، منهم 6 بمدينة الشيخ زويد، والسابع برفح في توقيت واحد، استخدمت خلالهم العناصر المسلحة قذائف “آر بي جي” والأسلحة المتوسطة، واشتبكت معهم قوات الجيش بتلك الأكمنة اشتباكات عنيفة، ما أسفر عن مقتل 17 مجندًا وإصابة 11 اخريين واختطف أحد الجنود وقتل بعد ذلك، كما تم الاستيلاء على مركبات مدرعة من داخل كمين العبيدات جنوب غرب الشيخ زويد.

 

هجوم على قسم ثالث العريش

اقتحمت سيارة نقل مفخخة لقسم ثالث العريش، في 12 أبريل 2015 مما أدى إلى مقتل 2 منهم معاون مباحث القسم وأصيب 10 آخرون.

 

تفجير مدرعة للجيش

وفي نفس اليوم، قتل ضابط و5 مجندون، وأصيب 3 آخرون في تفجير مدرعة للجيش على طريق الغاز شرق مدينة العريش.

 

استهداف رتل عسكري

وفي 16 أبريل 2015 ، قتل ضابط و4 جنود في استهداف رتل عسكرى بقرية شيبانة جنوب شرق مدينة رفح.

 

استهداف دبابتين

وقتل صف ظابط وأصيب 5 جنود، في 16 أبريل أيضًا جراء استهداف دبابتين للجيش بمنطقة الوحشي شرق الشيخ زويد.

 

هجوم متزامن على المدرعات والكمائن

وفي مايو  2015، قتل 4 جنود في هجمات مختلفة في رفح على مدرعات وكمائن.

 

100 جندي وضابط

وفي أول يوليو، نفذ مسلحون هجومًا متزامنًا على عدد من الكمائن العسكرية جنوب الشيخ زويد وتم تفجير كمينين للجيش هما أبو رفاعي وسدرة أبو حجاج؛ مما أدى إلى مقتل عدد كبير من الجنود يصل إلى 100 جندى وضابط، بحسب ما أعلنته وكالات أنباء في حينه.

 

تفجير فرقاطة بحرية 

وفي 16 يوليو 2015، تم تفجير فرقاطة مصرية تابعة لسلاح البحرية بصاروخ كورنيت فى عرض البحر فى رفح؛ مما أدى إلى مقتل 4 جنود منهم ضابط في القوات الخاصه البحرية.

 

تفجير نادي الشرطة بالعريش

وفي نوفمبر 2015، قتل 7 أشخاص من بينهم مدنيون فى انفجار سيارة مفخخة بنادي الشرطة بالعريش.

 

الهجوم على قوة مشاة

وفي 21 نوفمبر 2015، قتل 6 جنود من بينهم ضابطان في هجومين على قوة للمشاة في قرية شيبانة جنوب رفح، والآخر على هامر بقرية المقاطعة جنوب شرق الشيخ زويد.

 

فندق سويس إن 

وفي 24 نوفمبر 2015، قتل 8 أفراد من بينهم قاضيان من المشرفين على الانتخابات البرلمانية شمال سيناء في هجوم بمفخخة، وانتحاري على فندق “سويس إنالعريش.

 

 

 

السيسي فاشل أضاع النيل ومِصْر مهددة بالجفاف. . الخميس 3 ديسمبر. . السيسي يستورد الغاز الصهيوني خلال 4 شهور

السيسي طلع فاشلالسيسي عاش نضولالسيسي فاشل أضاع النيل ومِصْر مهددة بالجفاف. . الخميس 3 ديسمبر. . السيسي يستورد الغاز الصهيوني خلال 4 شهور

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*بعد إلغاء الإعدام والمؤبد بغرفة رابعة 8 محطات وقضايا أخرى

قضت محكمة النقض، اليوم الخميس، برئاسة المستشار عادل الشوربجي، بقبول الطعون المقدمة من المتهمين في القضية  المعروفة إعلاميًا بـ”بغرفة عمليات رابعة”، وقررت المحكمة إلغاء الأحكام الصادرة من أول درجة وإعادة محاكمتهم من جديد أمام دائرة مغايرة.

وكانت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره بحلوان (جنوب القاهرة)، قضت في 11 إبريل الماضي بالإعدام بحق 14 معتقلا من ضمنهم المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الدكتور محمد بديع وعضو مكتب الإرشاد محمود غزلان والقيادي بالجماعة صلاح سلطان، والمؤبد بحق 36 آخرين، على خلفية القضية المتهم فيها المرشد العام لجماعة الإخوان، و50 من قيادات وأعضاء الجماعة.

وأدانت منظمات حقوقية منها “هيومن رايت مونتير” الأحكامَ الصادرة ضد المتهمين في القضية ووصفتها بـ”المسيّسة”، وطالبت في بيان لها المجتمعَ الدولي بـ”التدخل لإنقاذ العدالة في مصر“.

وتضم قائمة المعتقلين المحكوم عليهم بالإعدام كلا من: “محمد بديع (أستاذ متفرغ بكلية الطب البيطري جامعة بني سويف – معتقل)، محمود حسين غزلان (أستاذ بكلية الزراعة جامعة القاهرة – معتقل)، حسام أبو بكر الصديق (مدرس بكلية الهندسة جامعة المنصورة – معتقل)، مصطفى طاهر الغنيمي (استشاري أمراض نساء وتوليدمعتقل)، سعد الحسيني (مهندس مدني – معتقل)، وليد عبدالرؤوف شلبي (صحفيمعتقل)، صلاح الدين سلطان (أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة القاهرةمعتقل)، عمر حسن مالك (رجل أعمال – معتقل)، سعد محمد عمارة (طبيب – هارب)، محمد المحمدي حسن شحاتة السروجي (مدير عام مدارس الجيل المسلم – معتقل)، فتحي شهاب الدين (مهندس – معتقل)، صلاح نعمان مبارك بلال (رئيس مركز السواعد المصرية للتدريب والاستشارات العمالية – معتقل)، محمود البربري محمد (مدرب تنمية بشرية حر – معتقل)، عبد الرحيم محمد عبد الرحيم (طبيبمعتقل)”.

وكانت النيابة  قد وجهت إلى المعتقلين اتهامات هزلية عدة تتعلق بإعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات تنظيم الإخوان بهدف مواجهة الدولة وإشاعة الفوضى في البلاد عقب مذبحة فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، كما اتهمتهم أيضاً بالتخطيط لاقتحام وحرق أقسام

ثمان  محطات رئيسية

وهكذا وقد مرت هذه القضية بثمانى محطات رئيسية  هى :

1 إبريل 2014، بدأت الدائرة الخامسة بمحكمة جنايات الجيزة، أولى جلسات محاكمة الدكتور محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، و50 آخرين رافضين لانقلاب، في هزلية اتهامهم بإعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات الجماعة، بهدف مواجهة سلطات الانقلاب عقب مجزرة فض اعتصامي “رابعة العدوية والنهضة”، وتأجلت المحاكمة لـ6 إبريل.

6 إبريل 2014، استأنفت محكمة الجنايات الجيزة، ثاني جلسات الهزلية، وكان دفاع المتهمين طلب في الجلسة الأولى رد هيئة المحكمة، ولكن المحكمة تجاهلتهم وطلبت من النيابة تلاوة أمر الإحالة، فقررت هيئة الدفاع الانسحاب اعتراضًا على عدم تنفيذ المحكمة لطلباتهم.

23 يونيو 2014، عُرض المتهم المفرج عنه “محمد”، نجل الداعية الدكتور صلاح سلطان، على مستشفى المنيل الجامعي وكان يعاني من نزيف وسيولة بالدم، وتم حجزه بالمستشفى في 7 أكتوبر 2014، لإضرابه عن الطعام ما أدى إلى وجود بقع زرقاء بالجلد.

3 سبتمبر 2014، قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار محمد ناجي شحاتة، الشهير بقاضي الإعدامات، رفض طلب القنصل الأمريكي ومساعده حضور جلسة محاكمة الدكتور “بديع”، مع محمد سلطان نجل الدكتور صلاح سلطان.

22 أكتوبر 2014، قدَّم ممثل نيابة أمن الدولة لقاضي الإعدامات، الملف الطبي الخاص بالمتهم محمد سلطان، وقال التقرير إن حالته الصحية مستقرة ولا يحتاج إلى العناية المركزة.

1 فبراير 2015، أرجأت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، نظر الهزلية لـ11 فبراير، لاستكمال سماع مرافعة الدفاع، مع استمرار حبس المتهمين.

9 مارس 2015، استأنفت محكمة جنايات القاهرة، سماع المرافعات الختامية.

16 مارس 2015، أحالت محكمة جنايات القاهرة، أوراق 14 متهمًا إلى مفتي الانقلاب في هزلية “غرفة عمليات رابعة”، وحددت المحكمة جلسة 11 إبريل للنطق بالحكم.

11 إبريل 2015، أصدرت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة شحاتة، حكمها بالإعدام شنقًا للمرشد و13 آخرين، والمؤبد لـ37 شخصًا من المتهمين الآخرين.

 

قضايا أخرى للدكتور بديع

 قال الدكتور عماد الفقي -أستاذ القانون الجنائي-: إن مصير محمد بديع ما زال متروكًا أمام القضاء لوجوده على ذمة عدد من القضايا، فضلًا عن أنه لم يصدر بحقه حكمًا نهائيًا باتًا في أي منهم بعد، مشيرًا إلى أنه في حال صدور أي حكم نهائي ضد المرشد العام سيتم تنفيذه فور صدوره ضده سواء كان بالسجن أو الإعدام.

وأضاف الفقي، أنه في حال تنفيذ حكم الإعدام ضد بديع ستسقط كافة الدعاوى ضده لوفاته، موضحًا أن “النيابة العامة ملزمة قانونًا بتقديم الطعن على حكم المحكمة أمام النقض في قضية غرفة عمليات رابعة، دون أن تضار بطعن المحكوم عليه لأن القانون يفرض ذلك في هذه الأحكام لبحث عما إذا كان هذا الحكم متفق عليه وصحيح الإجراءات والنصوص في قانون الجنايات، وإذا رأت أنه خاليًا من المخالفات القانونية سيصبح باتًا وواجب التنفيذ، بينما إذا كان غير صحيح الإجراءات ستتم إعادة المحاكمة مرة أخرى أمام دائرة جديدة“.

 

 

*شبل: حكم النقض كشف فضائح ناجي شحاتة

قال محمد شبل -محامي جماعة الإخوان المسلمين-: إن محكمة النقض أنصفت المعتقلين وفضحت تجني جنايات القاهرة برئاسة ناجي شحاتة، في الهزلية المعروفة إعلاميا بـ”غرفة عمليات رابعة“.

وأَضاف شبل -في تصريحات صحفية، اليوم الخميس- أن هيئة الدفاع عن المعتقلين، كانت تتوقع إلغاء محكمة النقض الحكم الصادر من ناجي شحاتة، معتبرًا الحكم السابق “من المضحكات المبكيات“.

وأشار “شبل” إلى أن “محكمة النقض أيدت نيابة النقض وهيئة الدفاع في طلبها بإعادة المحاكمة، لما رأته من تجنٍّ سابق على المتهمين”، مشيرًا إلى أن محكمة الجنايات تعاملت مع القضية دون إلمام”، موضحًا أن “الحكم السابق بالقضية يعتبر من المضحكات المبكيات، لأن ناجي شحاتة كان يحكم على متهمين حاضرين غيابيًّا، وفي ذات الوقت يحاكم متغيبين حضوريا“.

وفي رده على سؤال على ما بعد إعلان محكمة إلغاء الأحكام الصادرة، أشار شبل إلى أن “هيئة الدفاع في انتظار نظر القضية أمام دائرة قضائية جديدة“.

وكان محمد ناجي شحاتة، أصدر نحو 220 حكمًا بالإعدام، و300 حكم بالمؤبد، و60 حكمًا بالسجن بأحكام متفاوتة من 10 إلى 7 سنوات بينهم أطفال، بمجموع أحكام تجازت 8 آلاف سنة سجنًا، بحق قرابة 700 شخص من رافضي الانقلاب العسكري منذ توليه رئاسة الدائرة.

وخلال الجلسة الماضية، قال محمد سليم العوا -عضو هيئة الدفاع في القضية عن المعتقلين محمد بديع وآخرين-: إن “محكمة الجنايات برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة، التي أصدرت الحكم على محمد بديع تجاهلت حضور المتهم في الجلسة الأهم والتى يجرى فيها المرافعة وحرمت المتهم بذلك من حقه في الدفاع عن نفسه، وعلى الرغم من وجود عضوي دفاع عن المتهم بالجلسة إلا أن ذلك لا ينفي عن المتهم حقه في الحضور للجلسة“.

وفي يونيو الماضي، تقدم 38 متهمًا في القضية بطعون على الأحكام الصادرة بحقهم من محكمة الجنايات، بأحكام تتراوح بين الإعدام والسجن المؤبد.

وأصدرت محكمة الجنايات -في إبريل الماضي، برئاسة محمد ناجي شحاتة- أحكاما أولية بإعدام 14 من بينهم محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين.

وكانت النيابة وجهت اتهامات تتعلق بـ”إعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات جماعة الإخوان، بهدف مواجهة الدولة”، عقب مجزرتي فض اعتصامي أنصار مرسي، في ميداني رابعة العدوية والنهضة في 14 أغسطس 2013.

وكانت قد أثار قرار محكمة النقض برئاسة المستشار عادل الشوربجي، اليوم الخميس، بقبول الطعون المقدمة من هيئة الدفاع عن فضيلة المرشد العام لجماعة الإخوان و37 من قيادات الجماعة والمتهمين في هزلية  بـ”غرفة عمليات رابعة”، وقضت المحاكمة بإسقاط أحكام الإعدام والمؤبد الصادرة ضدهم من محكمة الجنايات، ردود أفعال واسعة من المتابعين للشأن الداخلي والمحللين السياسيين ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.

 

 

*فيديو .. السيسي لـ«الضباط» متحدثًا عن التعذيب في أقسام الشرطة: “أنا جاي أشكركم”

تحدث عبدالفتاح السيسي ، مع طلبة أكاديمية الشرطة ، صباح الخميس، وذكر لهم «رفضه للتجاوزات التي يرتكبها بعض الضباط»، مضيفا: «نسب التجاوز هتبقى في قسم شرطة أو اثنين”.

وقال السيسي في كلمته: “أنا مش جاي أتكلم على ده الحقيقة، ولكن أنا جاي عشان أشكركم وأقول لكم شهداءنا اللي لسه دمهم في رفح والعريش لسه منشفش، مهمتكم تقدموا حياتكم علشان خاطر بلدنا”.

وأضاف: «أنا جاي أشكركم وأقولكم نتائج الانتخابات والتأمين عظيم وعدم التدخل في الانتخابات أمر مقُدر جدا، والرأي العام شايف الشرطة تقوم بالموضوع بمنتهى التجرد”.

وأضاف «تصويت المواطن داخل اللجان الانتخابية في أمن مقُدر جدا من الدولة لجهاز الشرطة»، وطالبهم بـ«مزيد من الجهد»، مضيفا: «عايز بفضل الله سبحانه وتعالى حجم الأمان والسلام يبقى قد كده”.

 

 

*الانقلاب يقرر عودة أي مبتعث من الخارج يرفع شعار “رابعة

قرر وزير التعليم العالي في حكومة الانقلاب أشرف الشيحي، عودة المبعوثين للخارج لمصر مرة أخرى حال رفع شارة رابعة”، قائلاً:” الذي يمثل البلد ويضع على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” علامة رابعة سيلغى سفره، قائلًا:”كل المواقع هتتراجع ومن يرفع شارة رابعة خارج مصر هيرجع، ليسجل وزير التعليم الانقلاب حالة جديدة من هلع النظام الانقلابي بسبب رفض الانقلاب العسكري.

وقال الشيحي -خلال لقائه المفتوح مع عدد من المبعوثين اليوم، الخميس-: “علينا الاعتراف بوجود مشاكل في عملية الاختيار، ولا يتم قراءة بعض أبحاثنا لأن أغلبها باللغة العربية”، مضيفا: “لن أترك للباحث أن يختار البلد التي يريد الابتعاث إليها كيفما يشاء، وهذا ليست مصادرة على حق ولكن لتحقيق قيمة أعلى، وعلينا أن نضع الاعتبارات العلمية على قمة اهتماماتنا“.

وأكد الشيحي أن الحصول على موافقة من جامعات أجنبية خاصة مع وجود تمويل أمر يسير، ولكن علينا اختيار الجامعات الكبرى التي لها قيمة علمية كبرى وليست جامعات تبيع الشهادات.

 

*زيارة قائد الانقلاب لأكاديمية الشرطة لهذا السبب

كشفت مصادر صحفية في ديوان رئاسة الجمهورية -الذي سيطر عليه عبد الفتاح السيسي بانقلاب عسكري- عن أن سبب زيارة قائد الانقلاب السيسي المفاجئة لأكاديمية الشرطة، صباح الخميس، ولقائه عددًا من القيادات ووزير الداخلية، مجدي عبد الغفار، والطلاب والضباط، هو تخوفه من الدعوة لثورة ثانية في الذكرى الرابعة للاحتفال بثورة 25 يناير، خاصة مع حالة الاحتقان التي يمر بها الشعب المِصْري والغضب المكتوم، لانهيار الحالة الاقتصادية والاستبداد الذي يحكم به قيادات الانقلاب من العسكر.

وقالت المصادر -التي رفضت ذكر اسمها-: إن السيسي مرعوب من الأيام المقبلة، ويظهر هذا واضحًا في حواراته، كما يظهر هذا لدى الصحفيين بالرئاسة، كاشفا عن أن السيسي وقيادات العسكر ربما يأمروا بنزول قوات الجيش للشوارع للحفاظ على نظام الانقلاب، من خلال نصب أكمنة عسكرية، ونزول بعض المعدات العسكرية لميادين عامة أهمها التحرير والميادين الرئيسية بالمحافظات.

وأضافت المصادر أن “السيسي تحدث مع طلاب أكاديمية الشرطة عن ضرورة احترام المواطن ومعاملته معاملة حسنة، خاصة مع تعدد الأخبار التي كشفت عن حالات التعذيب في أقسام الشرطة لمواطنين عاديين بعيدا عن الحالة السياسية، وآخرها في الأقصر واطلع على المناهج الخاصة بحقوق الإنسان، التي يتم تدريسها لطلاب الأكاديمية، مؤكدًا رفضه أي تجاوز في حق أي مواطن في هذه الفترة التي يشعر فيها بالاحتقان الداخلي“.

وقالت المصادر: إن السيسي أمر بعقد أول جلسة لـ”برلمان الدم” في غضون أسبوع واحد فقط لالتفاف عيون المِصْريين وأسماعهم على جلساته، حتى يكون هناك فرصة لإلهاء المِصْريين بتعليقات النواب وكلماتهم التي سيسلط الإعلام الضوء عليها لأخذ المواطنين في سكة بعيدة عن ثورة ثانية.

وأضافت أن السيسي أمر وزير الداخلية باعتقال أصحاب الدعوات لثورة ثانية في 25 يناير على صفحات التواصل الاجتماعي لتخويف المواطنين من التعليقات على هذه المواقع، وإحداث حالة رعب من الدعوة لثورة ثانية عن طيق الاعتقال بين المواطنين.

 

 

*أقوى فيديو عن ترشح عكاشة لرئاسة البرلمان

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يسخر من إعلان توفيق عكاشة ترشحه لرئاسة برلمان الدم حتى قبل قبل فوزه بعضوية مجلس النواب.
وأعلن عكاشة عزمه الترشح لرئاسة برلمان الدم قائلا: “سأخوض انتخابات رئاسة البرلمان.. لازم أعيش خدام لجزم ولنعول جزم أبناء الشعب المصري”.
واعتبر الفيديو البرلمان القادم، الجزء الثاني من مسرحية العيال كبرت، خاصة بعد فوز مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك ونجله أحمد، وتوفيق عكاشة، والمخبر عبد الرحيم علي.

 

*النور” يخسر 100 مقعد عن انتخابات 2012 ويحصد 12 فقط هذا العام

قال الدكتور عبدالغفار طه، المتحدث الإعلامي لحزب “النور”، في تصريحات صحفية، إن من فازوا في جولة الإعادة لحزب “النور” هم 3 مرشحين من أصل 8 مرشحين خاضوا جولة الإعادة بالمرحلة الثانية من الانتخابات.

وبذلك يكون عدد نواب حزب “النور” في البرلمان المقبل 12 نائبًا، بعد ضم 9 مرشحين في المرحلة الأولى، فيما يعد السيد مصطفى خليفة، نائب رئيس الحزب، من أبرز الخاسرين في المرحلة الثانية.

وحصل حزب “النورفي برلمان 2012، على 112 مقعدًا، بنسبة 22%، من إجمالي عدد المقاعد، ليحتل المركز الثاني بعد حزب “الحرية والعدالة”، في أول تجربة برلمانية له، فيما لم يحصل في الانتخابات الجارية سوى على 12 مقعدًا فقط.

 

 

*بعد اكتشاف حقل “ظهر”.. السيسي يستورد الغاز الصهيوني خلال 4 شهور

كشفت شركة دولفينوس القابضة المِصْرية لتجارة الغاز، عن قرب إبرام الاتفاق النهائي لتوريد الغاز الطبيعي من حقل ” ليفياثان” الصهيوني خلال الـ 4-6 شهور المقبلة.
وقال خالد أبو بكر -المؤسس المشارك لـ دولفينوس، في تصريحات لشبكة بلومبرج” الإخبارية الأمريكية المعنية بالشأن الاقتصادي-: إن شركته تحظى بدعم “مستثمر كبير” في خط العريش-عسقلان، الذي يربط الاحتلال الإسرائيلي بخط الغاز العربي في مِصْر؛ حيث تجري مناقشة حول رسوم النقل، لكنه رفض الكشف عن هوية هذا المستثمر.
وأشار تقرير “بلومبرج” إلى أن الاتفاق سيسهم لا محالة في خفض حدة أزمة نقص الطاقة في مِصْر التي قادت إلى تراجع الإنتاج الصناعي، علاوة على أنه سيساعد أيضا على وضع البلاد كمنصة لنقل غاز شرق البحر المتوسط؛ حيث شهدت فلسطين المحتلة وقبرص ومِصْر نفسها اكتشافات كبيرة.
وأضاف أبو بكر: “نحن نراهن على تحرير سوق الطاقة في مِصْر، ما من شأنه أن يتيح للقطاع الخاص توريد الغاز الخاص به“.

 

 

*نيابة الانقلاب تجدد حبس رجل الأعمال حسن مالك 15 يوما

قررت نيابة أمن الدولة العليا، اليوم الخميس، تجديد حبس رجل الأعمال، حسن مالك 15 يوما على ذمة التحقيق، لاتهامه في هزلية “الانضمام لجماعة الإخوان المسلمين وتمويلها والتخطيط لضرب الاقتصاد المصري من خلال ثلاث شركات صرافة“.

وكان رجل الأعمال حسن مالك قال أمام النيابة، إن الأموال التي وجدوها في مكتبه وتبلغ 175 ألف جنيه و15 ألف دولار ملكا له، مشيرا إلى أنه كان ينفق على معيشته من خلال راتبه الشهري الذي يبلغ 20 ألف جنيه، والذي كان يصرف له من “لجنة حصر أموال الإخوان” عقب قرار التحفظ على أمواله منذ عدة أشهر.

ولفت مالك في التحقيقات إلى أنه تم القبض عليه قبل 25 يناير في العديد من القضايا وتم محاكمته أمام عدد من المحاكم العسكرية، إلا أنه تم الإفراج عنه بعد ذلك.

وكانت نيابة الانقلاب قد وجهت لرجل الأعمال حسن مالك تهمتي تولي قيادة بجماعة إرهابية وتمويلها، إلا أن المتهم أنكر جميع التهم المنسوبة إليه، فأمرت النيابة في 23 أكتوبر الماضي حبسه 15 يوما على ذمة التحقيقات

 

*إدارة سجن المنيا تجبر المعتقلين على خلع ملابسهم

قالت مؤسسة إنسانية -فى بيان لها، ظهر اليوم الخميس-: إن المعتقلين السياسيين بسجن المنيا شديد الحراسة يتعرضون إلى انتهاكات واعتداءات عليهم، من تجريدهم من متعلقاتهم، وإخفاء أحدهم قسرًا.
وأكدت المؤسسة أنه تم الاعتداء على المعتقلين بالسجن يوم السبت 28 نوفمبر 2015 تحت إشراف أحمد صدقي رئيس المباحث، وأحمد ياسر معاون رئيس المباحث وعمرو الدرديري مفتش مباحث.
وأشارت إنسانية إلى أن قوات الشرطة بالسجن استخدمت الغاز السام على عنبر السياسيين مساء السبت، كما تم تجريد أحد المعتقلين السياسين من ملابسه تماما ويُدعى “القوصي محمد محمد”، والاعتداء عليه بالضرب واقتياده إلى مكان غير معلوم؛ حيث تم إخفاؤه قسرًا ولا يُعلم مكانه حتى الآن.
وقالت إن إدارة السجن فصلت الكهرباء عن عنبر السياسيين إلى صباح اليوم التالي (الأحد)، وتم إخراج المعتقلين من الزنازين واقتيادهم إلى فناء السجن بعد تكبيل أيديهم، والاعتداء عليهم وضربهم بالأحذية والعصيان الكهربائية، ما أدى إلى إصابة الكثير منهم، ومع حلول المساء تم اقتياد بعضهم إلى زنازين انفرادية.
إضافة إلى أن إدارة السجن أغلقت الزنازين على المعتقلين لمدة 4 أيام وتم حرمانهم من الأكل والشرب، كما تم منع الزيارات عنهم وتجريدهم من جميع متعلقاتهم الشخصية وملابسهم، وحرمان المصابين من تلقي العلاج حتى الآن.
من جابنها، أدانت مؤسسة إنسانية تلك الانتهاكات التي تتم بحق المعتقلين والسجناء بالسجون المِصْرية، ففضلا عن اعتقالهم تعسفيًّا وحرمانهم من أسرهم وحريتهم يتم التنكيل بهم وتعذيبهم.
وطالبت المؤسسة بمحاسبة المتورطين في تلك الجريمة، وتقديمهم للمحاكمة العاجلة، وإطلاق سراح جميع المعتقلين والإفراج عن المختفيين قسريًّا.

 

*خبير مائي بالأمم المتحدة: السيسي فاشل أضاع النيل.. ومِصْر مهددة بالجفاف

كشف الدكتور المهندس أحمد عبد الخالق الشناوي -خبير السدود والموارد المائية السابق بالأمم المتحدة- عن حقيقة فشل قائد الانقلاب العسكرى فى الحفاظ على مياه نهر النيل بعد موافقته بناء سد النهضة الإثيوبى، وكذلك المفاوضات التي تجريها مِصْر والسودان وإثيوبيا، مطالبًا بوقفها؛ لأنه ستقضى على المياه وتبدأ فى عصر من الجفاف للمِصْريين.

وقال الخبير الدولى- بأن دولا إقليمية وغربية، تدعم إثيوبيا ماديًّا في مشروعها تحت مزاعم توليد الطاقة الكهربائية، في حين أنها تسعى لاستخدام المشروع كورقة ضغط على الدولة المِصْرية.

وحول التخوف من بناء السد الإثيوبي! قال: هضبة إثيوبيا، عبارة عن فوالق أرضية، وكلها زلازل وبراكين، وهى عبارة عن نافورة مياه، ينبع منها أكثر من 20 نهرًا، أما إذا انهار السد الإثيوبي؟ فسوف توجد ثلاث نتائج وخيمة على المنطقة ومِصْر في حال انهيار السد لسبب طبيعي أو فني:

أولها انفصال القرن الإفريقي عن القارة، ما يعني تحول مسار النيل الأزرق والأبيض نحو المحيط الهندي، وجفاف نهر النيل، حسب الشناوى

أما الضرر الثاني، حدوث خسوف أرضي يغير مسار الأنهار.

والكارثة الكبيرة هو فيضان المياه عن السد، لتتحول إلى تسونامي مروع محملًا بالطمي ليغرق السودان، ومن بعد يدمر السد العالي، وإغراق جميع مِصْر باستثناء ثلاث محافظات، مرسى مطروح وشمال وجنوب سيناء.

وكشف الخبير الدولى عن منعه من الظهور الإعلامي؛ حيث أشار إلى أنه كان يتم استضافته ثلاث مرات أسبوعيا على القنوات الفضائية، وكنت أعتذر أحيانا بسبب ازدحام جدولي، وفجأة توقف الجميع عن دعوتي في أي قناة فضائية، بناء على أوامر من مسئولين.

وأشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي في المقام الأول، وأمريكا، والغرب؛ يقفون وراء بناء السد، وهناك تأييد مادي ومعنوي للمضي قدمًا في بناء السد؛ لأنه يضعف مِصْر، ويجعلها تحت رحمة إثيوبيا، وسوف يشترط علينا الاحتلال الإسرائيلي تزويدها بمياه النيل، أو إغراقنا.

وحول نجاح حكومة الانقلاب فى استصلاح 4 ملايين فدان؟ قال بالقطع لا؛ وهذا السؤال يوجه لوزير الري فى حكومة الانقلاب، حسام مغازي، فمياه بحيرة السد العالي محسوبة، وأي استهلاك منها لحساب المليون فدان فسيكون على حساب أراض أخرى في الدلتا، وباختصار هذا المشروع مستحيل تنفيذه.

 

*شاهد- الشيخ “الفانكي الكيوت”.. أحدث حلقات عبد الله الشريف

بث الشاعر “عبد الله الشريف” حلقة جديدة من برنامجه “بص” سخر فيها من كيفية تناول إعلام الانقلاب لقضايا الدين الإسلامي، موضحًا الفارق بين “أئمة الإيمان وأئمة السلطان”، واصفًا أئمة السلطة بالمشايخ “الفانكي الكيوت“.
وأوضح أن نظام الانقلاب تعمد تقسيم الإسلام إلى متشدد ووسطي، ونوع ثالث هو الفانكي الكيوت”، مؤكدًا أن هذا التشتت من أجل خدمة مصالح النظام.
وقال: كل ما لا يعجب الحاكم من ثوابت الدين فهو “إسلام متشدد”، وكل ما فيه تنازلات وتمييع للقضايا وتخدير للناس فهو “إسلام وسطي جميل” وكأنه هو الصحيح.
أما “الإسلام الكيوت” فهو التنازل عن ثوابت الدين أو هدم قواعده، ووقتها لك من النظام هدية وشهرة ونصيب من نجومية الإعلام، والحجة بأن الدين يسر.
وأضاف: “نعم الدين يسر.. والمسألة الواحدة في الدين يكون فيها أكثر من رأي، مثل مسألة النقاب والحجاب على سبيل المثال، المقتنعون بالنقاب (متشددون)، والمقتنعون بالحجاب (وسطيون)؛ لكن الإسلام الكيوت غير مؤمن لا بالنقاب ولا بالحجاب وأنهما ليسا في الدين بالأساس“.
وقال الشريف: إن سلطة الانقلاب تريد ترويج إسلام الإعلانات الخالي من كل محتوى ووصفه بـ”عباية من غير زراير لابسينها على بدلة رقص”؛ حيث “خرجوا المسميات والمصطلحات من معناها الحقيقي.. فأصبح الزنا علاقة، والخمرة بيرة، والربا فائدة“.

وهنا قدم الشريف مكونات الشيخ الفانكي الكيوت قائلاً: “لا تتعب نفسك في علم شرعي ولا أقوال علماء.. واوعى كلمة حرام تيجي على لسانك.. عشان متزعلش الجمهور“.
وتابع: “مكونات الشيخ الفانكي الكيوت: مشط – جل – دبدوب – قلوب حصى.. ومعاك الشاشة”، واختتم ساخرًا “أعزائي المشاهدين.. انتوا بتصلوا ليه؟!”.

 

*التفاصيل الكاملة لواقعة إلقاء القبض على “المندوه الحسيني

كشفت مصادر بوزارة التربية والتعليم ، تفاصيل واقعة إلقاء القبض على “المندوه الحسيني” رئيس مجلس إدارة جمعية أصحاب المدارس الخاصة.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن الجهات الرقابية ألقت القبض على “الحسيني” في أحد الفنادق على “طريق مصر إسكندرية الصحرواي” في العاشرة من ليلة أمس، وذلك بعد مراقبتة لعدة أيام، وكان برفقته أحد موظفي التربية والتعليم، وأن الحسيني كان يقدم رشوة لتسهيل إجراءات معينة.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن “الحسيني” سبق والتقى في الفندق ذاته بصحفي من إحدى المؤسسات القومية، وبقيادي من مديرية التربية والتعليم بالجيزة، للتفكير في كيفية الإطاحة بالدكتورة “بثينة كشكمديرة المديرية. وربطت المصادر بين هذه الواقعة وبين واقعة إلقاء القبض على الحسيني بالأمس.