الثلاثاء , 4 أغسطس 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : التخابر (صفحة 3)

أرشيف الوسم : التخابر

الإشتراك في الخلاصات

السيسي يسير بخطى ثابتة نحو الديكتاتورية. . الأحد 24 مايو. . هروب البنوك الأجنبية

فورين بوليسي: السيسي يسير بخطى ثابتة نحو الديكتاتورية

فورين بوليسي: السيسي يسير بخطى ثابتة نحو الديكتاتورية

السيسي يسير بخطى ثابتة نحو الديكتاتورية. . الأحد 24 مايو. . هروب البنوك الأجنبية

 

الحصاد المصري- شبكة المرصد الإخبارية

 

*انتهاكات عنصرية لميليشيات العسكر ضد أسرة نوبية بالعتبة

ندد عدد من النشطاء النوبيين باعتداء قوات الشرطة بقسم الأزبكية ورئيس الحي على عائلة نوبية، خلال تنفيذ عملية إزالة لمنزلهم وتركهم دون مأوى في الشارع.

كانت قوات أمن الانقلاب بقسم الأزبكية قامت بالاعتداء على أسرة نوبية تسكن منطقة “كلوت بك” بالعتبة، وتحطيم محتويات منزلهم وإلقائها في الشارع، وتوجيه الإهانة اللفظية لهم، بالإضافة إلى احتجاز السيدات والأطفال؛ بحجة تنفيذ قرار إزالة للعقار.

وقال الأهالي إن رئيس حي العتبة وجه لهم اتهامات لفظية وعنصرية، وقال لهم نصًّا: “يلا روحوا على أسوان”، فضلاً عن قيام قوات الشرطة بسرقة المصوغات الذهبية وأموال المواطنين وضياع كافة الأوراق الرسمية للأسرة التي تضم عقود الإيجار وشهادات الميلاد وغيرها من الوثائق المهمة.

طالب النشطاء النوبيون بالتحقيق في الواقعة، مؤكدين أنها ليست الأولى بحق النوبيين، مهددين بالتصعيد في حال تجاهل سلطات الانقلاب تلك الانتهاكات، كما طالبوا بتوفير مأوى للأسرة التي تضم نساء وأطفالاً وعجائز.

 

* شرطة الفيوم تهاجم الباعة الجائلين وتحطم واجهة محل جزارة

فوجئ أهالي سنورس” والباعة الموجودون بمناطقها المختلفة بالفيوم، صباح اليوم الأحد، بحملة إزالة لعدد من المحلات والأكشاك، فيما اعتدت على المعترضين واصطحبتهم لمركز الشرطة.

وهاجمت قوات كبيرة من الجيش والأمن وشرطة المرافق التابعة للانقلاب العسكري مصحوبة بمعدات إزالة ولوادر، وحطموا الكثير من المحلات وأكشاك الباعة بدون سابق إنذار أو تحذير .

وقالت أم خالد، بائعة فاكهة، “احنا قاعدين في المكان دا من أكتر من 15 سنة، والمكان دا معروف لكل أهالي سنورس إنه سوق بيجيبوا منه حاجاتهم، وبييجي الناس من قرى وعزب “سنورس” عشان يشتروا منه، وده مصدر لقمة العيش الوحيدة ليا ولعيالي، وأنا لو في استطاعتي أأجر محل أو اشتري كان ايه اللي قعدنا في الهم دا، ونكلم البلدية والشرطة شتايم وضرب، وياريتهم قالوا قبلها كنا شلنا الحاجة لأ دول رموا البضاعة في وسط الشارع”.

 وأضاف إبراهيم سعد، جزار، “زي ما انت شايف أنا راجل جزار ومعايا المحل بتاعي ملك ومرخص، وعشان الحته اللي بعلق فيها اللحمة جم كسروا واجهة المحل ورموا الحاجة”

 

* مصر من أسوأ ثلاث دول في العالم لتقديم خدمة الانترنت.. الانقلاب يرفض دعم الأسعار !

نفى خالد نجم، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في حكومة الانقلاب العسكري، تقديم وزارته أي دعم مادي لخفض أسعار الإنترنت، مؤكًدا أنها ستدعم الأسعار عن طريق “لم الشمل“.

 وقال الوزير الانقلابي في تصريحات صحفية اليوم الأحد “دعم الوزارة لتخفيض أسعار الإنترنت لن يكون ماليًّا كما يعتقد البعض، وأن الجهود الحكومية تتمثل في لمِّ شمل شركات الاتصالات مع المصرية للاتصالات

وزعم وزير الاتصالات الانقلابي أن الطريقة الجديدة ستسهم في انتشار الإنترنت الثابت بين المواطنين من 34% حاليًّا إلى 50% خلال عام ونصف العام من التسعيرة الجديدة.

يذكر أن دارسة علمية نشرها موقع “net index” العام الجاري أكدت أن مصر تعتبر من أسوأ 10 دول في العالم، في خدمات الإنترنت؛ حيث احتلت مصر مركز ثالث أسوأ دولة في العالم بعد الجزائر وسوريا.

 

 

*”المليون وحدة” تنضم لقائمة “فنكوش” العسكر. . الشركة الإماراتية توقف المفاوضات وتوتر في “الإسكان”

فيما يعد تأكيدًا جديدًا على فشل حكومة الانقلاب وأن كافة المشروعات التي أعلنت عنها ما هي إلا “فنكوش” انضم مشروع المليون وحدة سكنية الخاص بشركة “آرابتك” الإماراتية إلى قائمة المشروعات الوهمية للعسكر؛ حيث تسبب تغيير مجلس إدارة الشركة واستبعاد خادم القبيسي، رئيس الشركة السابق وممثلها في الاتفاق مع وزارة الإسكان في وقف المشروع لأجل غير مسمى.

وكشف مصدر بالإسكان عن توتر الأوضاع داخل أروقة الوزارة بعد رفض الشركة للشروط التي تم الاتفاق عليها في السابق وأوقفت المفاوضات، خاصةً أن ذلك يأتي مع قرب الموعد المتفق عليه بين حكومة الانقلاب والشركة الإماراتية والمقرر بداية الشهر المقبل لتوقيع العقد النهائي للمشروع.

وأضاف المصدر أن شركة آرابتك أبلغت وزارة الإسكان مع بدء تغيير مجلس إداراتها أنها ستعيد النظر في المشروع وستبدأ في دراسة الشروط التي تضمنها العقد المبدئي الذي حصلت الشركة على نسخة منه ومن ثم سترد على الوزارة، موضحًا أنه مع نهاية الأسبوع الماضي أرسلت الشركة خطابًا للوزارة يفيد بوقف المشروع.

يأتي ذلك بالتزامن مع إعلان أشرف سالمان وزير الاستثمار في حكومة الانقلاب أن الحكومة تدرس تعطيل بعض مذكرات التفاهم التي وقعتها مع المستثمرين خلال القمة الاقتصادية، التي عقدت خلال شهر مارس الماضي بشرم الشيخ؛ بسبب مطالبة بعض المستثمرين بالحصول على نسبة من الربح.

 يذكر أن المشروع الذي تم إطلاقه من قبل قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي في مارس 2014 بالاتفاق مع حسن سميك رئيس شركة آرابتك آنذاك على إنشاء مليون وحدة سكنية، كدعاية له قبيل إعلان ترشحه لرئاسة الجمهورية، وتم نقل الملف لوزارة الإسكان في أكتوبر 2014 لبدء مرحلة جديدة من التفاوض مع الشركة، إلا أنها تعثرت أيضًا لعدم وجود رؤية واضحة من قبل حكومة الانقلاب.

 

* جنايات الجيزة تقضى بإعدام طالب معارض للانقلاب

قضت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعسكر الأمن المركزى، برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة بإعدام الطالب “أنس.ع” غيابيا، وذلك بزعم  انضمامه إلى جماعة إرهابية أنشئت على خلاف أحكام القانون والدستور، الهدف منها تكدير الأمن والسلم العام وقلب نظام الحكم.

وتضمن قرار إحالة المتهم فى القضية رقم 3388 لسنة 2014 جنايات الجيزة، جرائم الانضمام إلى جماعة أنشئت على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والحقوق والحريات العامة، والإضرار بالسلام الاجتماعى، وحيازة أسلحة مشخشنة، وارتباطه بحركة حماس مما مكنه من التنقل عبر الأنفاق السرية بسيناء، وإمداد الجماعة محل الاتهام بالأموال

 

 

*دفاع هزلية “أحداث بورسعيد”: الإعلام يشوّه الإخوان

أجّلت محكمة جنايات بورسعيد، اليوم السبت، هزلية محاكمة المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، الدكتور محمد بديع، و190 آخرين، على خلفية اتهامهم بمحاولة اقتحام قسم شرطة العرب بمدينة بورسعيد، إلى جلسة 22 يونيو المقبل لاستكمال مرافعة الدفاع.

 اتهم الدفاع وسائل الإعلام المصرية بتعمد تشويه صورة المتهمين، وأنها المسئولة عن تشويه سُمعة تنظيم جماعة الإخوان المسلمين ومؤيديها داخل البلاد، وقال وسائل الإعلام بثت سمومها على مدار الفترة الماضية لتغيير صورة جماعة الإخوان أمام الرأي العام، وإظهارها في ثوب الجماعة الإرهابية“.

 دفعت هيئة الدفاع بانتفاء صلة المتهمين بالواقعة محل القضية، دافعا كذلك بعدم دستورية المادة 86 مكرر من قانون العقوبات، والخاصة بأعمال الإرهاب والانضمام لجماعة إرهابية، موضحا أن تلك المادة مطعون عليها أمام المحكمة الدستورية العليا ولم يتم الفصل بها حتى الآن.

كما دفعت هيئة الدفاع عن المتهمين، ببطلان التحقيقات التي أُجريت بمعرفة النيابة بشأن القضية، حيث لم يحضر الدفاع بصحبة موكليهم أثناء التحقيقات معهم أمام النيابة العامة، وهو الأمر الذي يقضي ببطلان تلك التحريات، وفقا لنصوص المادة 24 من قانون الإجراءات الجنائية، والمادة 54 من الدستور الحالي للبلاد، التي أوجبت حضور المحامين للتحقيقات.

ومن بين المعتقلين الدكتور محمد البلتاجي، والدكتور أكرم الشاعر، والدكتور علي درة، والمهندس جمال هيبة، والداعية الإسلامي الشيخ صفوت حجازي.

كانت نيابة الانقلاب أحالت المعتقلين إلى المحاكمة، بعد أن زعمت أنهم في أواخر شهر يناير 2013، هاجمت أعداد كبيرة، من أهالي المحكوم عليهم بالإعدام وبالسجن لفترات طويلة، في القضية الشهيرة إعلاميا بمجزرة استاد بورسعيد، والتي أدين فيها عدد من القيادات الأمنية، سجنَ العرب بمدينة بورسعيد، لمحاولة اقتحام السجن، ما أدّى إلى سقوط أكثر من 50 قتيلا من الأهالي على يد قوات الشرطة

 

*إغلاق 50 فندقا بطابا ونوبيع.. والمستثمرون في انتظار الإفلاس

أعلنت جمعية مستثمري طابا ونويبع عن إغلاق 50 فندقا بالمنطقة مع استمرار تراجع معدلات الوفود القادمة من مختلف دول العالم، إلى جانب توقف البنوك عن تمويل المشروعات السياحية بالمنطقة.

 وأعلن مستثمرو السياحة بمنطقة نوبيع وطابا قُرب إفلاسهم وحبسهم نتيجة عدم قدرتهم على الوفاء بالالتزامات البنكية عليهم نتيجة لتوقف أنشطتهم وتراكم الديون، مؤكدين أن السياسات الحكومية الخاطئة أدت إلى تلك النتيجة، وخاصة بعد توقف حركة الطيران منذ أكثر من 9 شهور وعدم إصلاح الطرق المنهارة من السيول.

 وأكد سامي سليمان -رئيس الجمعية- أن مستثمرو المدينة يعيشون في مأساة حقيقية أدت الى إغلاق  أكثر من 50 منشأة سياحية بسبب انحسار الحركة السياحية الوافدة للمنطقة وتوقف البنوك عن ضخ أموال للمشروعات المتوقفة بالمنطقة، مشيرا إلى أن إهمال قطاع نويبع وطابا أسهم في فقدان آلاف السياح، حيث يدخل لمصر قرابة 750 ألف سائح من طابا وما يزيد عن 400 ألف سائح من العقبة، إلا أن تردي البنية التحتية والتأسيس لإقامة بوابات لليخوت وموانئ قوية أسهم في تردي إقبال السائحين.

وقال سليمان في بيانٍ للجمعية إن منطقة نويبع طابا تعاني من تدهور في أوضاع الفنادق السياحية القائمة بها بعد إغلاق العديد من  الفنادق في نويبع ووصول إنذارات بإغلاق فنادق جديدة  من الفنادق العاملة الآن بتوصيات من الدفاع المدني نتيجة تزايد شروطها في مقابل انخفاض قدرة الفنادق على تحمل أعباء مصروفات الكهرباء ومرتبات العاملين بها

 

 

*تخفيض مساحة زراعة الأرز يشعل غضب الفلاحين

أثار قرار حكومة الانقلاب تخفيض المساحات المنزرعة بالأرز للخُمس بدعوى الحد من استهلاك المياه موجةً من الغضب والاستياء بين المزارعين والتي تفاقمت جرَّاء تعدد الأزمات والمشكلات التي تعرضوا ولا يزالون في ظل الانقلاب العسكري، حيث تجاهلت حكومة الانقلاب في قرارها عدة أمور، من شأنها إلحاق الضرر بالفلاح والتربة والاقتصاد.

بالنسبة للفلاح يمثل الأرز المحصول الرئيسي الذي يحقق له قدرًا من الاكتفاء من خلال تخزينه كطعام لأسرته، فضلاً عن بيع جزء منه يمكنه من سداد تكاليف الزراعة وإيجار الأرض الذي وصل لأكثر من أربعة آلاف جنيه للفدان، وهو ما لم يتحقق من زراعة محصول الذرة، حيث يصفه الفلاحون بأنه لا يكفي “لأكل القديد”، حيث يباع محصول الفدان بحوالي 1500جنيه، وأن هذا المبلغ لا يكفي لسداد الحد الأدنى من المصروفات التي ينفقها المزارعون عليه.

وتحتاج زراعة الذرة لعدد كبير من شكائر الأسمدة والتي يأتون بها في الغالب من السوق السوداء بواقع 170جنيهًا للشيكارة، نظرًا لأن الحصول عليها من الجمعية الزراعية صعب للغاية بخلاف أجور العمال ويرون أن الخسارة مؤكدة, وليس بمقدور أي فلاح تحملها، مؤكدين أن زراعة الذرة لن تأتي بالمحصول الطبيعي لها، لأنها تحتاج إلى تربة خصبة ومياه قليلة، وبالتالي فإن تقليل المساحات المخصصة لزراعة الأرز سيؤدي إلى كارثة وخراب بيوت خصوبة التربة.

لم تقتصر كارثة حكومة الانقلاب على تخفيض مساحة زراعة الأرز عند حدود تضرر الفلاحين فحسب، بل كشف خبراء زراعيون أن لها تداعيات خطرة على التربة ذاتها تتمثل في تقليل خصوبة الأرض وزيادة نسبة الملوحة بها، مؤكدين أن معظم الأراضي بالوادي الجديد لا تصلح لزراعة أي محصول إلا بعد زراعة محصول الأرز عليها، مشيرين إلى أن تطبيق هذا القرار يعمل على تبوير معظم الأراضي الزراعية.

فمن جهته قال محمد العقاري خبير زراعي إن الأراضي القديمة نسبة الملوحة بها عالية مما يستلزم زراعة الأرز فهو بمثابة غسيل سنوي للتربة لا غنى عنه مشيرًا إلى أن زراعة الأرز لا تحقق مكاسب للفلاح بل تحقق مصلحة مصر في تطهير أراضيها.

واعتبر العقاري في تصريحات صحفية أن الحكومة تعتمد في قراراتها على رأي حفنة من المنتفعين التي تسهل وتبارك أي قرار، بغض النظر عن كونه في صالح أو ضد الفلاح.

ويرى أن زراعة الصحراء بالذرة أفضل بكثير من الأراضي القديمة التي يرتفع فيها المياه الجوفية لعدم كفاية المصارف الزراعية، وأشار العقاري إلى أن هناك شبكات عنكبوتية مستفيدة من استيراد الذرة الصفراء من الخارج لاستخدامها في الصناعات المختلفة تمنع تشجيع الفلاح على زراعتها لعدم تعهد الحكومة بحديد سعر تشجيعي لتوريد الذرة.

وأوضح العقاري أن الفلاح كان يزرع الذرة البيضاء كمحصول رئيسي، بهدف خلطها مع القمح لصناعة رغيف الخبر الفلاحي مشددًا على ضرورة وضع سياسة تسويقية حتى لا يترك الفلاح فريسة لجشع التجار وتحديد سعر عادل للتوريد وتقليل الفجوة الكبيرة بين سعر التوريد والسوق السوداء.

ووصف المهندس سيد أبو سمية “خبير زراعي” قرار تخفيض مساحة زراعة الأرز إلى الخمس بالخاطئ بكل المقاييس، معتبرًا أن منع زراعة الأرز بحجة الحفاظ على الخزان الجوفي أكذوبة، لأن معظم الدول المجاورة، وخاصة ليبيا تقوم بالسحب الجائر من الخزان الجوفي، ولم نسمع أي مسئول يتكلم عن هذه الظاهرة.

وأكد في تصريحات صحفية أن منع المياه عن زراعات الأرز ليس الحل، لأنه سيتم منعها من الآبار الحكومية فقط، ولكن هناك مساحات شاسعة ستزرع بعيدًا عن آبار الحكومة عن طريق العيون السطحية، موضحًا أن الحل الوحيد أن يمنع الآبار التي تقوم بالسحب من الخزان الجوفي داخل الشريط الحدودي الليبي.

وفي السياق كشف سمير النجاري عضو لجنة تصدر محصول الأرز عن فضيحة جديدة تسبب فيها فشل إجراءات حكومة الانقلاب في تسويق محصول الأرز وتصدير الفائض منه في تحقيق المستهدف ما دفعا لاتخاذ قرار تخفيض زراعته.

وأضاف النجاري في تصريحات صحفية أن حجم الإقبال على أرز البطاقات شهد انهيارًا بعد تطبيق منظومة التموين الجديدة، وتراجعت مناقصات التوريد من 110 آلاف طن شهريًّا إلى ما يتراوح بين 15 و22 ألف طن.

وأوضح أن هذا التراجع الكبير في الطلب على أرز البطاقات سببه ارتفاع أسعاره في المنظومة الجديدة عن سعر تداوله في السوق الحرة.

وأشار النجاري إلى أن ربط منظومة التصدير بتوريد السلع التموينية أصاب عملية التصدير بالشلل التام، في ظل تدني الكميات الموردة وتوقفها في الوقت الحالي، بما أدى إلى وقف إصدار أي رخص جديدة. 

وكشف عن تحذيرات سابقة من شعبة تصدير الأرز منذ صدور القرار، لجميع الجهات الحكومية من فشله في تحقيق الهدف التصديري، لأن منظومة التموين بها قصور.

 

*هارتس: السيسي قد يأمر بضرب غزة ويحاول تمكين دحلان من السلطة

نقل موقع صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، عن المعلق العسكري الإسرائيلي، عاموس هارئيل، قوله إنه من غير المستبعد أن يأمر عبد الفتاح السيسي، بضرب أهداف داخل قطاع غزة في حال تعقدت الأوضاع الأمنية داخل سيناء.
وأكد هارئيل أن مصر لا تعارض فقط تحسين الأوضاع الاقتصادية في قطاع غزة، بل إنها تبدي معارضة شديدة لتدخل أي من الأطراف الأخرى من أجل التوسط بين حماس وإسرائيل، لا سيما قطر وتركيا.

ونوه هارئيل إلى أن السيسي معني بإعادة السلطة الفلسطينية لإدارة شؤون القطاع، على الرغم من أن رئيس السلطة محمود عباس لا يبدي أي حماس لهذه الخطوة، كما يدل على ذلك رفضه إعادة قواته للسيطرة على المعابر الحدودية مع القطاع.

وأكدت الصحيفة أن السيسي وجنرالاته معنيون بأن يتولى القيادي في حركة فتح، محمد دحلان، زمام الأمور في السلطة بعد غياب عباس، الذي يبلغ من العمر 80 عاما.

تبادل أدوار بين السلطة والاحتلال

وذكرت صحيفة “هآرتس” في عددها الصادر الأحد، أن الهدوء الأمني السائد في الضفة الغربية يعود إلى تبادل أدوار محكم بين الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة وكل من الجيش والاستخبارات الإسرائيلية.

وأوضحت المصادر أن الفعل المشترك لكل من إسرائيل والسلطة أفضى إلى نتائج واضحة في مجال تحسن البيئة الأمنية للمستوطنات في الضفة الغربية.

وأكدت الصحيفة أن حرص الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية على اعتقال واستدعاء المئات من عناصر حركة حماس، أسهم في تقليص قدرة الحركة على تنفيذ عمليات في أرجاء الضفة الغربية.

وفي سياق متصل، ذكرت الصحيفة أن هناك شائعات انتشرت في صفوف أسرى حركة حماس في سجون الاحتلال، مفادها أن القائد العام لكتائب القسام، محمد الضيف، يخطط لتنفيذ عملية كبيرة يتم فيها خطف جنود بهدف المساومة عليهم وإطلاق سراح الأسرى.

وكان القيادي في حزب العمل، الجنرال عومر بارليف، وعضو لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست قد كشف النقاب عن أن المعلومات الاستخبارية، تؤكد أن حركة حماس استأنفت حفر الأنفاق الهجومية.
وحذر بارليف من أن هذا يشكل مؤشرا على نية الجناح العسكري لحركة حماس، كتائب عز الدين القسام، الاستعداد لتنفيذ عمليات عسكرية في العمق الإسرائيلي، من خلال هذه الأنفاق.

 من ناحية ثانية، حذرت صحيفة “معاريف” من أن العمليات الفردية، لا سيما عمليات الدهس، تمثل أكبر مصدر تهديد لإسرائيل حاليا.

ونوهت الصحيفة في عددها الصادر الأحد إلى أنه لا يوجد لدى إسرائيل رد عملي وحقيقي على هذه الظاهرة التي يمكن أن تقلب الأمور رأسا على عقب، عبر استثارة المستوطنين ودفعهم للرد بعمليات تفضي بدورها إلى انفجار الأوضاع بشكل هائل، على حد قولها.

وفي السياق ذاته، نوهت مصادر إلى أن هناك خلافا داخل المؤسسة الأمنية الإسرائيلية، بشأن مستقبل التعاطي مع الأوضاع في قطاع غزة.

وذكرت قناة التلفزة الإسرائيلية الأولى الليلة الماضية، أن جنرالات كبارا يطالبون بالموافقة على العرض الحمساوي، بإقامة ميناء تحت إشراف دولي، ورفع الحصار، والعمل على تغيير الواقع الاقتصادي بشكل جذري.

واستدركت المصادر بأن وزير الحرب موشيه يعلون يتبنى موقفا مغايرا، حيث إنه لا يؤمن بالتوصل لاتفاقات موقعة، ولا يبدي حماسا لتدشين الميناء.

وتوقعت المصادر أن يتم التوصل إلى حلول وسط تضمن تحسن الأوضاع الاقتصادية في قطاع غزة بشكل جذري، مقابل إعادة جثتي الجنديين هدار غولدين وأورون شاؤول، اللذين قتلا في العدوان الأخير على قطاع غزة.

 

*الثورة والكباب وأعداء السيسي… في قفص واحد

رب صورة أفصح من ألف كلمة”، هذا واقع ما فعله المشهد الذي جمع بين المصرييْن، الناشط اليساري علاء عبدالفتاح، والقيادي في حزب الوسط الإسلامي، عصام سلطان، وقد تشابكت أيديهما في قفص الاتهام، حيث يحاكم كلاهما بتهمة إهانة القضاء الشامخ، إلى جانب عدد من قيادات الإخوان، وعلى رأسهم الرئيس محمد مرسي.
فبعد عشرات المقالات والمناشدات وآلاف الكلمات حول توحّد قوى “ثورة يناير من جديد”، وعن المصير الواحد والعدو الواحد دون أثر حقيقي، جاء هذا المشهد ليكون أبلغ من كل ذلك، فالقفص الواحد، والتهمة الواحدة، وقاضي العسكر الواحد، جعل النتيجة تبرز أمام عدسة الكاميرا تشابك الأيدي لتشابك الواقع.

المشاهد التي تناقلها الناشطون انتشرت كالنار في الهشيم على مواقع التواصل، لتجدد الحلم الذي كاد ينتهي بكابوس عند الكثيرين، وهو “يناير من جديد“. حتى الموقع الأكثر تأييداً للانقلاب “اليوم السابع”، لم تستطع قناته على اليوتيوب تجاهل الحدث، فنشرت فيديو تحت عنوان “قيادات الإخوان ومعارضوهم وناشطون في القفص تحت تهمة إهانة القضاء“.

وصور الفيديو الذي حمل الوجوه المختلفة التي تقف في القفص، بالإضافة لعلاء وعصام، مثل الضيف الدائم على كل موائد المحاكم، محمد البلتاجي، ورئيس مجلس الشعب، سعد الكتاتني، الذي لم نر بعده برلماناً، والمستشار محمود الخضيري، وفي الانتظار السياسي والباحث عمرو حمزاوي، وأخيراً الشاعر عبدالرحمن يوسف، لتكتمل عدّة أعداء العسكر في وجبة واحدة يلتهمها قضاؤهم.

وعلى مواقع التواصل كانت وجبة الكباب والكفتة التي جمعت علاء مع قيادات الإخوان أكثر ما لفت نظر الكاتب ياسر الزعاترة وقال: ‏”إهانة القضاء” تتسبب في وجبة كباب وكفتة، لقيادات إخوانية مع الناشط اليساري علاء عبدالفتاح في الزنزانة!”.

الصحافي أشرف صابر نقل عن البلتاجي قوله: “البلتاجي: أعتز بكل كلمة قلتها ونسبت لي في قضية #إهانة_القضاء ومتمسك بها، قلتها نائباً عن الشعب في البرلمان، ولو كانت إهانة فأنا أعترف بها“.

عمرو استخلص الرسالة التي بعثها العسكر دون قصد لمن بداخل القفص وقال: “علاء عبدالفتاح مع محمد البلتاجي مع عصام سلطان فى قفص واحد بتهمة إهانة القضاء، رسالة من العسكر إلى الثوار: هنسجنكم بالقانون وكله بالقضاء“.

فارس، ترحم على محمد يسري سلامة، الذي مثل نموذج الإسلامي الليبرالي الذي اجتمعت عليه كل القوى، وقال: “‏رحم الله محمد يسري سلامة، اليوم علاء عبدالفتاح وعصام سلطان والبلتاجي في ذات القفص! لا تدري لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا“.

ياسمين اعتبرت القفص الذي جمع بين علاء وسلطان، نقطة فارقة لتجاوز الخلافات، وقالت: “أهم دول الثوار الشرفاء سلطان مش هيقول لعلاء يلّي حرضت على قتلنا، ولا علاء يقوله بعتنا في محمد محمود، لأن الظالم واحد“.

 

*الانقلاب يتجاهل نقل جثة مواطن مصري قتل بليبيا

نددت أسرة مواطن مصري قتل في ليبيا بتجاهل وزارة الخارجية في حكومة الانقلاب وسفارتها في ليبيا لاستغاثاتهم بشأن المساعدة في استلام جثته.

وقال أحد أقارب القتيل: إنه يدعى محمود سعد عبد ربه من قرية كفر طنبدي مركز شبين الكوم محافظة المنوفية، وقتل في منطقة غربان حي الوسطة بليبيا.

وأوضح أن أسرة القتيل استغاثت بالسفارة ومسئولي الخارجية لمساعدتهم في استلام الجثة لكن لم يستجب أحد، مطالبًا سلطات الانقلاب بتحمل مسئولياتها، خاصة أنها السبب في حالة التحريض والخطر الذي تعرض له المصريون هناك، فضلاً عن كونهم مجبرين على العمل في ليبيا رغم المخاطر بسبب تردي الأوضاع الاقتصادية في مصر.

يأتي ذلك عقب إعلان سلطات الانقلاب في الساعات الأولى من صباح اليوم عن مصرع مواطن مصري آخر يدعى “عبدالوكيل فضل – 30 عامًا من محافظة البحيرةإثر سقوط قذيفة عشوائية بحوار محل أغذية يعمل به بمنطقة سوق الحوت بمدينة بنغازي الليبية، وتم نقله لمستشفى 7 أكتوبر ببنغازي ولكن لفظ أنفاسه الأخيرة.

 

*تعذيب وحشي للمواطن “عبده عبد الستار” بمقر الأمن الوطني بقنا بسبب معارضته للانقلاب

أرسلت عائلة المواطن عبده عبدالستار من معارضي الانقلاب العسكري بمحافظة قنا، نداء استغاثة لانقاذه من الموت البطيء على يد زبانية أمن الدولة بقنا.
كان عبد الستار قد اختطف منذ 12 يوما ولم يتم عرضه على النيابة حتى الآن.
فيما تورادت أنباء عن تعرضه لعمليات تعذيب وحشي بمقر الأمن الوطني بقنا أدت إلى عدم استطاعته الحركة، ووصله إلى حالة من الاعياء الشديد، بينما تظهر على جسده علامات وآثار التعذيب.
وقد حملت أسرته داخلية الانقلاب المسئولية عن حياته.

 

*اختطاف شاب من ملعب رياضي بأبو المطامير ومخاوف من تعرضه للتعذيب

اختطفت قوات أمن الانقلاب السبت الشاب ” مصعب مصطفى نصار ” أثناء ممارسته رياضة كرة القدم بأحد الملاعب الرياضية الخاصة بمركز أبو المطامير.
فيما اقتادت القوة ” مصعب ” إلي جهة غير معلومة و لم تعرضه علي النيابة العامة حتي الأن، ولم يستطع أهله التوصل إلي مكان احتجازه، وسط مخاوف من اخفائه قسريا وتعذيبه لاجباره علي الاعتراف بتهم ملفقة.

 

*مجهولون يقطعون شريط السكة الحديدية وتوقف حركة القطارات ببني سويف

قطع عناصر من حركة (المقاومة الشعبية) ببني سويف طريق السكة الحديدية بين قرية “الميمون” و”بني حدير” وذالك ردا على حصار قرية “الميمون” المستمر حتى الآن، محذرين من القيام بالمزيد من التصعيد إذا لم يتم فك الحصار عنهم .
وقال شهود عيان أن حركة القطارات توقف بعد قطع السكة الحديدية، واتجهت قوات الامن المحاصره للقريه نحو المنطقة المستهدفة

 

*بعد تنحي قاضي “ماسبيرو”.. الأقباط يؤكدون: عدنا للنقطة صفر

لايزال القاتل مجهولاً بعد 3 سنوات على حادث ماسبيرو، الذى راح ضحيته 24 مواطنا مصريا مسيحيا، الأمر الذى دعا قاضى تحقيقات “ماسبيرو” للتنحى، الأمر الذى أغضب الأقباط الذين أكدوا أنهم عادوا للنقطة صفر.
ففى الذكرى الثالثة لأحداث ماسبيرو تفاءلت أسر الضحايا بتحريك القضية، واستماع قاضى التحقيقات لأشرطة الإذاعة والتليفزيون التى رصدت الحدث منذ بدايته، غير أن تنحى قاضى التحقيقات ثروت حامد المسئول عن القضية، جاء كرياح لا تشتهيها سفن الأقباط فى قضية ماسبيرو.
وفى الوقت الذى تعانى فيه الحركات القبطية انقسامات حادة، تتراجع فرصة الحراك الشعبى لرفض تنحى القاضى الذى يباشر التحقيقات، باعتبارها خطوة ستعيد القضية للمربع صفر، حسبما أفاد القيادى السابق باتحاد شباب ماسبيرو هانى رمسيس، لافتا إلى أن القاضى الجديد سيعيد التحقيقات من البداية، بما يعنى 3 سنوات أخرى، للوصول إلى نتائج واضحة.
وأضاف أن القاضى الجديد ليس ملزما بنتائج تحقيقات القضية، التى أجراها المستشار ثروت حماد، واصفا تنحيه الآن بأنه يطرح علامات استفهام عديدة، رغم أنه لجأ إلى حقه القانونى.

 

*319 مدنيا محالا للقضاء العسكري في مصر بتهم تتعلق بـ”العنف

أحالت النيابة العامة في مصر، أمس السبت، 319 مدنيا للمحاكمة أمام القضاء العسكري في قضيتين تتعلق بـ”ارتكاب أعمال عنف“.


وأفاد مصدر قضائي أن المستشار تامر الخطيب، المحامي العام لنيابات بني سويف (وسط) أحال أوراق 258 شخصا إلى القضاء العسكري بمحكمة غرب القاهرة.

وأوضح المصدر أن المحالين للمحاكمة العسكرية يواجهون تهما بـ”قتل عدد من عناصر الشرطة وتخريب منشأت حكومية” في محافظة بني سويف عقب فض اعتصامي رابعه العدوية” و”نهضة مصر” في أغسطس / آب 2013.

وفي تطور ذي صلة، أحال النائب العام المصري، هشام بركات، “61 متهما من لجان العمليات النوعية لجماعة الإخوان الإرهابية بمحافظتي دمياط والمنوفية (دلتا النيل/ شمال) إلى المدعي العام العسكري، وذلك نفاذا لقانون تأمين وحماية المنشآت العامة والحيوية في ضوء ما أظهرته التحقيقات من ارتكابهم لجرائم إرهابية ضد المنشآت العامة والشرطية وزرع عبوات ناسفة وإضرام النيران بعدد من المنشآت”، حسب بيان للنيابة العامة.

البيان أضاف أن “تحقيقات النيابة العامة كشفت عن قيام قيادات جماعة الإخوان بتأسيس لجان عمليات نوعية تضم مسلحين من عناصرها لتكون جناحا عسكريا للجماعة الإرهابية بهدف استهداف القضاة وضباط وأفراد القوات المسلحة والشرطة والمنشآت العامة والعسكرية والشرطية ودور العدالة وبعض المنشآت الحيوية، لإثارة الفوضى بالبلاد سعيا لإسقاط الدولة المصرية“.

يشار إلى أنه في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أصدر الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، قرارا بقانون يعتبر المنشآت العامة في حكم المنشآت العسكرية، والاعتداء عليها يستوجب إحالة المدنيين إلى النيابة العسكرية.

وآنذاك، قال المتحدث باسم الرئاسة المصرية، علاء يوسف، إن “هذا القانون يأتي فى إطار الحرص على تأمين المواطنين وضمان إمدادهم بالخدمات الحيوية والحفاظ على مقدرات الدولة ومؤسساتها وممتلكاتها العامة“.

غير أن منظمات حقوقية مصرية غير حكومية انتقدت هذا القرار، واعتبرت أنه “يفاقم من أزمة منظومة العدالة التي تشهدها مصر“.

إذ تمثل محاكمة المدنيين أمام المحاكم العسكرية أحد المخاوف لدى منظمات حقوقية محلية ودولية، خشية عدم تمتع المتهمين بحقوقهم القانونية والقضائية، ولا يزال الموضوع محل جدل في الأوساط السياسية المصرية، كما كان رفض محاكمة المدنيين عسكريا ضمن المطالب الثورية التي نادى بها متظاهرون مصريون عقب ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011 التي أطاحت بنظام الرئيس المخلوع حسني مبارك.

وحسب إحصاء فقد بلغ عدد الإحالات إلى القضاء العسكري، التي صدر بها قرار من النيابة العامة، 4330 إحالة، منذ بدء تطبيق القانون في أكتوبر/ تشرين أول الماضي، وحتى اليوم، من بينهم أشخاص أحيلوا أكثر من مرة في عدة قضايا.

ومنذ الانقلاب ضد الرئيس محمد مرسي، المنتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين، يوم 3 يوليو/ تموز 2013، تتهم السلطات المصرية قيادات جماعة الإخوان وأفرادها بـ”التحريض على العنف والإرهاب”، قبل أن تصدر الحكومة قرارا في ديسمبر/ كانون الأول 2013، باعتبار الجماعة “إرهابية“.

فيما تقول جماعة الإخوان إن نهجها سلمي في الاحتجاج على ما تعتبره “انقلابا عسكريا” على مرسي، وتتهم في المقابل قوات الأمن المصرية بقتل متظاهرين مناهضين لعزله.

 

*اقتصاديون: هروب البنوك الأجنبية يهدد الاقتصاد المصري بالانهيار

قال خبراء اقتصاد إن هروب البنوك الأجنبية من مصر يعطي صورة سلبية للاقتصاد المصري، الذي يعاني من مشاكل عاصفة، فضلاً عن أنه يعكس حالة عدم الاستقرار في البلاد التي تجعلها بلدًا طاردًا للاستثمار الأجنبي.

كان عدد من المصارف الأجنبية قد قررت الانسحاب من مصر وآخرها بنك بيريوس اليوناني بعد إبرام صفقة مع البنك الأهلي الكويتي لشراء أصوله وسبق “بيريوس اليوناني” عدد من البنوك والمؤسسات العالمية، منها من خرج بالفعل من الاقتصاد المصري، ومنها من يسعى للخروج ويبحث عن فرص للشراء، مثل البنك الوطني العماني “ذي أوف نوفا سكوشيا” الكندي و”سيتي بنك” العالمي.

من جانبه أكد الدكتور فخري الفقي المستشار السابق لصندوق النقد الدولي وأستاذ الاقتصاد في جامعة القاهرة أن خروج الكيانات الأجنبية من مصر يعطي صورة سلبية عن الوضع الاقتصادي، ويشير إلى تراجع جاذبية البلاد لرؤوس الأموال الأجنبية، مؤكدًا أن ذلك يسبب أزمة كبيرة، خاصةً في هذا التوقيت.

وقالت الخبيرة المصرفية بسنت فهمي: إن هروب البنوك الأجنبية يرجع إلى عدم استقرار الأوضاع السياسية وانعكاسها على الأوضاع الاقتصادية في ظل عدم وجود مجلس شعب حتى الآن. وأوضحت أن البنوك الأجنبية تقيم المخاطر الموجودة في كل بلد وتأثيرها المستقبلي على خططها التوسعية، وهذا ما تفعله البنوك التي تخرج من مصر في الوقت الحالي، مضيفةً أن “هذا الخروج يعطي صورة أن البلد غير مستقر، سواء كان سياسيًّا أو اجتماعيًّا أو اقتصاديًّا”.

وأوضحت أن خروج البنوك الأجنبية من مصر سيحدّ من التمويل، الذي يحصل عليه القطاع الخاص، باعتبار أن البنوك الحكومية تركز بشكل أكبر في توجيه سيولتها منذ فترة لشراء السندات وأذون الخزانة، التي تطرحها الحكومة لتمويل عجز الموازنة.

يذكر أن هروب المؤسسات الاقتصادية من مصر منذ الانقلاب العسكري لم يقتصر على البنوك الأجنبية فحسب، بل طال عددًا كبير من الشركات العالمية العملاقة، كان آخرها شركة “مرسيدس بنز” ، التي أعلنت نقل نشاطها للجزائر، وسبقها شركة “باسف” الألمانية العملاقة للكيماويات، وشركة “يلدز” التركية للصناعات الغذائية، ومؤخرًا إحدى شركات مجموعة الخرافي التي أعلنت شركته نيتها اللجوء إلى التحكيم الدولي لتسوية خلافتها مع سلطات العسكر لتنضم إلى 37 شركة عربية وعالمية تصل متطلباتها بشكل إجمالي إلى أكثر من 18 مليار جنيه.

 

*طالب معتقل يحصل على إجازة حفص في قراءة واقراء القرآن الكريم

حصل الطالب بكلية لغات وترجمة جامعة الأزهر علاء السيد بيومي، المعتقل بسجون الانقلاب، على إجازة الإقراء للمصحف الشريف برواية حفص داخل سجن طرة.
وبعد خبر حصوله على إجازة القراءة والإقراء برواية حفص عن عاصم للمصحف الشريف، هنأه أصدقاؤه وأقاربه حيث قالوا: “منعوه من أن يكمل دراسته داخل المعتقل وأضاعوا عليه السنة ولكن الله قدر له أن يختم القرآن الكريم مرتين مرة بسجن أبو زعبل ومرة بسجن طرة وأخذ إجازة في رواية حفص عن عاصم“.

وتعرض الطالب علاء من قرية دندنا التابعة لمركز طوخ، للاعتقال عقب اختطافه من قبل أمن الانقلاب من داخل جامعة الأزهر مطلع شهر يناير من العام الماضي 2014، ولفقت له تهم عدة أبرزها الاتهام بسرقة دبابة – وحيازة سلاح آر بي جي وتفجير وحرق منشئات الجامعة والاعتداء على ضباط.
وقال مقربون من الطلاب: إنه احتجز داخل قسم ثاني مدينة نصر قبل ترحيله لسجن أبي زعبل ليمان 2 وقضى ما يقارب عام بسجن أبو زعبل ثم ترحيله مؤخرا إلى سجن طرة بعد أن حولت قضيته إلى محكمة عسكرية ثم إلى محكمة مدنية مرة أخرى.

 

*شقيق الخبير الاقتصادي “عبد الله شحاتة” يروي معاناة أخيه بسجن العقرب

كشف محمد شحاتة شقيق الدكتور عبد الله شحاتة، خبير الاقتصاد الدولي، معاناة أخيه بسجن العقرب والأوضاع المهينة التي يعيشها هو ورفقاء الحبس السياسي.
وقال شحاتة، في تدوينة له بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” اليوم السبت : “في أوضة مترين في متر .. وفرشة على الأرض وبطنية وحمام بلدي معفن .. ولمبة بايظة عمرها ما نورت .. وفتحة في الباب يخش منها الأكل .. وكل يومين أو أسبوع وكله بأمر الظابط يخرج من زنزانته يشوف النور نص ساعة ويدخل تاني“.

وأضاف: “ممنوع يخش له قلم أو حتي ورقة يكتب واقع حياته داخل الزنزانة .. وصديقته في الزنزانة شمعة ..وكل 25 يوم يستني يشوف زوجته واولاده وأمه واخواته في زيارة 6 دقائق ومن ورا زجاج .. ونفسه يحضنهم“.
وتابع “دا مش خيال ولا قصة درامية .. دا واقع حياة أخويا الدكتور عبد الله شحاتة داخل محبسه في سجن العقرب ..وكل ذنبه إنه رفض يشتغل مع النظام …كل ذنبه أنه عنده ضمير .. كل ذنبه أنه عالم اقتصاد ومش عايز فسدة يستغلوا علمه في الفساد“.

 

*سلطان” في حالة خطيرة ويواصل إضرابه لليوم الـ 483

واصل محمد سلطان -نجل الداعية الإسلامي د. صلاح سلطان إضرابه عن الطعام لليوم الـ 483 على التوالي، بعد اعتقاله عقب مجزرة فض اعتصام رابعة العدوية في أغسطس من العام قبل الماضي.
ونقلت إدارة سجن ليمان طرة محمد سلطان، إلى مستشفى المنيل الجامعي بعد تدهور حالته الصحية وذلك في أكتوبر من العام الماضي.
وأوضحت المؤشرات الحيوية الخاصة بـ”سلطان” أنه وصل لحالة صحية في غاية الخطورة، حيث انخفض ضغطه إلى 80/30 والسكر 45، وارتفعت نسبة الاسيتون في عينة البول +3.
ورفضت محكمة جنايات القاهرة، خلال نظر المحكمة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، أثناء نظر القضية المعروفة إعلاميا باسم “غرفة عمليات رابعة” التي يحاكم فيها سلطان، التماسًا مقدمًا من القنصلية الأمريكية بمصر يطالب بالإفراج عن سلطان، الذي يحمل الجنسية الأمريكية، ويعد هذا هو الرفض الرابع للمحكمة خلال شهر للإفراج عن سلطان.
وأصدرت محكمة الجنايات حكمًا  بالسجن المؤبد على سلطان، بتهمة “إعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات جماعة الإخوان، بهدف مواجهة الدولة عقب مجزرة فض اعتصام رابعة العدوية ونهضة مصر في أغسطس من عام 2013“.

 

*مجهولون يختطفون سيارتين تحت تهديد الأسلحة النارية بسيناء

اختطف مسلحون مجهولون سيارتين أثناء سيرهما على طريق فرعي جنوب الشيخ زويد، وقالت المصادر وشهود العيان إن مسلحين قاموا باختطاف سيارة تنك لنقل المياه وسيارة أخرى ربع نقل، تحت تهديد السلاح، على طريق”الشيخ زويدالجورة” وتم التوجه بالسيارتين إلى جهة غير معلومة، بعد إجبار سائقيها على النزول منهما.

 

*حسن السوهاجى.. جلاد السجون المصرية

حسن السوهاجي، مساعد الوزير لقطاع مصلحة السجون، وأحد أكبر جلاديها، اتهمه الكثيرون بالإشراف على تعذيب المساجين.
بدأ السوهاجي حياته المهنية بالتعذيب، إذ أدين حينما كان رائدا بتهمة تعذيب في الجناية رقم 113 لسنة 1992، حيث كان وقتها يعمل بمباحث قسم الزيتون، وأحيل إلى محكمة الجنايات بتهم، منها “القبض على المجني عليه مختار أحمد أبو العمايم دون وجه حق واحتجازه بقسم الزيتون دون أمر أحد الحكام المختصين، وتعذيبه وخلع جلبابه وضربه بسوط والصفع بالأيدي، وإحداث عدد من  الإصابات بجسده“.
وقضت المحكمة بمعاقبة حسن إبراهيم السوهاجي بالحبس مع الشغل والنفاذ لمدة ستة أشهر لما نسب إليه من اتهامات.
ووقعت خلال توليه مدير أمن أسوان أزمة فتنة عائلتي الهلايل والدابودية التي اندلعت وراح ضحيتها العشرات.
وأكد عصام سلطان، القيادي بحزب الوسط، أمس: “إنه في السجن أخذ منه كل كتب القانون والدستور، ومنع عنه الأكل والشرب، وأنه يشرب مياها ملوثة بمياه المجاري، وذلك بإشراف حسن السوهاجي مساعد الوزير لقطاع مصلحة السجون، وذلك ردًا على الاتهامات الموجهة إليه“.
وأشار سلطان إلى هيئة المحكمة أنه يعذب 24 ساعة داخل سجن العقرب من قبل القائمين على السجن وطلب من هيئة المحكمة أثبات ذلك، مشيرًا الى أن اللواء حسن السوهاجي، مساعد الوزير، يمنع عنه كل شيء.
وقال الدكتور محمد البلتاجي القيادي بجماعة الإخوان: “إنه يعذب داخل سجن العقرب، ويدخل عليه رئيس مصلحة السجون في منتصف الليل بالكلاب”، بإشراف السوهاجي أيضًا.
وحملت رابطة أسر معتقلي العقرب مسؤولية سلامة أسرهم بالسجن لوزير داخلية الانقلاب ورئيس مصلحة السجون وتختصم كلا منهما بصفته وشخصه.
وأدانت بشدة العنف وانتهاك حقوق المعتقلين والتفتيش الذي تم بصورة وحشية صباح اليوم، والتعدي عليهم بالضرب والاعتداء الجسدي، مما يُعد انتهاكًا لحقوقهم وآداميتهم الموثقة في كل القوانين الدولية.
كما استنكرت الرابطة الواقعة المتكررة لسرقة تصاريح زيارات الأهالي الصادرة من نيابة أمن الدولة العليا من قبل إدارة السجن والضابط محمود بسيوني المسؤول عن الزيارات والتي تجددت اليوم، حيث تمت مصادرة أكثر من 30 تصريحا من الأهالي المتوجهين للزيارة، ثم تم منعهم من الزيارة في حوالي الساعة 12 ظهرًا.
وتحت إشراف السوهاجي، توفي مساء الأربعاء الماضي، الدكتور فريد إسماعيل القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، عضو مجلس الشعب السابق، داخل مستشفى سجن العقرب بمنطقة سجون طره، نتيجة لتدهور حالته الصحية بسبب إهمال متعمد من قبل إدارة السجون المصرية، ومنع الأدوية عنه طوال شهر ونصف الشهر.
وقال ناشطون إن إسماعيل دخل في غيبوبة كبدية تامة، وأصيب بجلطة في المخ داخل سجن العقرب وسط تعنت من مصلحة سجون طره برفض نقله للعلاج بمستشفى خاص نظرا لسوء حالته.
وناشدت الرابطة جمعيات حقوق الإنسان الدولية بالتدخل قبل أن ينفجر بركان غضب الثوار وأهالي المعتقلين وتؤكد أن القصاص قادم لا محالة إن عاجلًا او آجلا ولن يستثنى أحد من عقاب الثوار.
وقالت وفاء مصطفى والدة أحد معتقلي سجن العقرب ويدعى “عاصم”، إن ابنها تعرض للتعذيب بالكهرباء وشرب مياه ملوثة والجلد على جسمه، بالإضافة إلى منع الزيارات أو إرسال واستقبال أي رسالة منه.
وأضافت: نحن نسعى بكل وسيلة أنه يخرج لإجراء الكشف الطبي العاجل خاصة وأنه أصيب بنزيف داخلي في القدم والرأس، وأثرت عليه كثيرًا“.
فيما يقول العميد فؤاد الضبع، والذي تمت إقالته أثناء حركة تنقلات ما بعد 3 يوليو 2013، إن اللواء حسن السوهاجي، هو المشرف على عمليات تعذيب السجون المصرية كلها الآن، إذ يقوم بدور المتمم على إجراء انتهاكات كل المعتقلين من الإخوان في السجون.
وأضاف الضبع في تصريح صحفى: “أنه سبق وخدمت معه في دمياط، وكان يشتهر بالتعامل بالظلم مع الجميع سواء ضباطا أو متهمين، كما أنه كان يعشق تعذيب أي متهم يأتي إلى القسم“.

 

*الانقلاب يلغي 3 ضرائب على رجال الأعمال على حساب الفقراء

شهد العامين الماضين فشلا ذريعا من جانب نظام الانقلاب في مصر في تطبيق 3 قوانين أساسية علي رجال الأعمال وأصحاب الدخول العليا في الدولة، في الوقت الذي تمضي قدما في رفع الدعم عن الفقراء.
وجاءت القوانين الثلاثة كالاتي:

قانون ضريبة البورصة : حيث تراجعت حكومة الانقلاب عن قانون بضريبة جديدة على الأرباح الناتجة عن التداول في البورصة والتي كان يفترض الحصول منها علي عوائد تبلغ 10 مليار جنيه، وجاء ذلك التراجع جراء الضغوط التي مارسها المستثمرون ورجال الاعمال ضد حكومة الانقلاب خلال الفترة الماضية.

تراجع الضريبة على الدخول العليا: حيث رضخت حكومة الانقلاب مؤخرا لمطالبات الأغنياء بإلغاء الحد الأعلى للضريبة والذي فرض مؤقتا على الدخول العليا ، بمعدل ٣٠٪ ضريبة على الدخل السنوي الذي يزيد على مليون جنيه، وذلك بصفة مؤقتة ثلاث سنوات.

الضرائب العقارية: وتم إقرارها في عام 2014 بهدف جمع إيرادات تبلغ ٣.٧ مليار جنيه خلال هذا العام الذي ينتهي في يونيو القادم، وكان يفترض أن أي مبنى تزيد قيمته على ٢ مليون جنيه يدفع صاحبه مبلغا في حدود ٢٠٠ جنيه فأعلى بحسب قيمته، ولكن بعد تسعة أشهر من إقرار حكومة الانقلاب لتلك الضريبة، تعترف في تقاريرها أنها لم تجمع سوى ٨٪ فقط من الرقم الذي خططت لجمعه، أي ٣٠٠ مليون جنيه بسبب ضغوط لوبي رجال الأعمال الذي يمتلك الفنادق والقرى السياحية وغيرها.

 

*اليوم.. استكمال هزلية التخابر الثانية للرئيس “مرسي” و10 آخرين

تستكمل محكمة جنايات القاهرة، اليوم الأحد، محاكمة الرئيس محمد مرسي و10 آخرين من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين، في القضية الهزلية بزعم اتهامهم بالتخابر وتسريب وثائق ومستندات صادرة عن أجهزة الدولة السيادية إلى مؤسسة الرئاسة، وتتعلق بالأمن القومي والقوات المسلحة المصرية، وإفشائها إلى دولة قطر.

ومن المقرر بجلسة اليوم استكمال فض الأحراز، التي أثارت سخرية كبيرة لأن أغلبها أفلام وأغانٍ ودروس.

جاء بأمر الإحالة “قرار الاتهام” في القضية أن “مرسي” وعددا من المعتقلين قاموا باختلاس التقارير الصادرة عن جهازي المخابرات العامة والحربية، والقوات المسلحة، وقطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية، وهيئة الرقابة الإدارية، والتي من بينها مستندات غاية في السرية تضمنت بيانات حول القوات المسلحة وأماكن تمركزها، والسياسات العامة للدولة، بقصد تسليمها إلى جهاز المخابرات القطري وقناة الجزيرة الفضائية القطرية، بقصد الإضرار بمركز مصر الحربي والسياسي والدبلوماسي والاقتصادي وبمصالحها القومية.

والمعتقلون في القضية مع الرئيس محمد مرسي، هم: أحمد محمد محمد عبد العاطي (معتقلمدير مكتب رئيس الجمهورية – صيدلي)، أمين عبد الحميد أمين الصيرفي (معتقلسكرتير برئاسة الجمهورية)، أحمد علي عبده عفيفي (معتقل – منتج أفلام وثائقية)، خالد حمدي عبد الوهاب أحمد رضوان (معتقل – مدير إنتاج بقناة مصر 25 )، محمد عادل حامد كيلاني (معتقل – مضيف جوي بشركة مصر للطيران للخطوط الجوية)، أحمد إسماعيل ثابت إسماعيل (محبوس – معيد بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا)، كريمة أمين عبد الحميد أمين الصيرفي (طالبة)، أسماء محمد الخطيب (خارج البلاد – مراسلة بشبكة رصد الإعلامية)، علاء عمر محمد سبلان (خارج البلاد – أردني الجنسية – معد برامج بقناة الجزيرة القطرية)، إبراهيم محمد هلال (خارج البلاد – رئيس قطاع الأخبار بقناة الجزيرة القطرية). 

 

*فورين بوليسي: السيسي يسير بخطى ثابتة نحو الديكتاتورية!

قالت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية، إن جملة أحكام الإعدام الفاحشة” التي شهدتها مصر نهاية الأسبوع الماضي، ورد الفعل الغربي الصامت، يشير إلى أن الانقلاب ماض في الخروج من المرحلة الانتقالية إلى مشروع طويل الأجل يهدف إلى توطيد سلطته.

وتابعت المجلة، في مقالها المنشور عبر موقعها الإلكتروني، إن الحكم على 100 شخص بالإعدام  بينهم أكاديميين وكبار أعضاء جماعة الإخوان المسلمين، بل والرئيس محمد مرسي، إنما هو دليل واضح على أن الانقلاب يرسم صيغة الحكم، التي ستكون متبعة على المدى الطويل.

وأضافت، أن جنون العظمة المسيطر على الانقلاب، استطاع أن يوحد الأجهزة الأمنية المنقسمة من جيش وشرطة وأجهزة استخبارات وقضاء، على هدف واحد وهو تنفيذ حملة ضد المعارضة” لخدمة رؤية الانقلاب السياسية، ولعل ذلك يشير إلى البعد التام عن طريق الإصلاح الديمقراطي، حسب المجلة.

وحذرت المجلة من سلبيات نهج الحكم الديكتاتوري، مؤكدة على أنه من الممكن أن يعصف بمصر، مشيرة إلى أن الأحكام الأخيرة للقضاء ستجعل الكثيرين يفقدون الثقة في الأحكام القضائية ويتخذونها على محمل الجد كفرع من الانقلاب.

وأشارت إلى أن تعيين أحمد الزند كوزير للعدل، زاد الطين بله، وجعل النظرة للقضاء تدهور أكثر خاصة وأنه -الزند- سبق وأن وصف القضاة بأنهم السادة وبقية الشعب هم العبيد.

واعتبرت المجلة أن الجيش هو الركن الرئيسي الذي يعتمد عليه عبد الفتاح السيسي في حكمة، فهو دعامته القوية التي يستند عليها خاصة وأن الجيش هو الذي ساعده في تولي سدة الحكم.

وأضافت، يجب حتى على الحكام المستبدين أن يلعبوا بالسياسة للاحتفاظ بالسلطة، بمعنى أنه لا من تهدئة وكسب ثقة المنظمات والدوائر الرئيسية التي تدعمهم، وهذا ما فعله الانقلاب في مصر حيث أصبح الجيش يمتلك القوة الغير مقيدة، والتي من المرجح أن تزيد من الفساد وغياب المساءلة، والفشل التسلسلي في إنجاز الأعمال الأساسية للدولة -بحسب المجلة.

وألمحت المجلة إلى التحديات والتهديدات التي تواجه السيسي على المدى الطويل ومنها البطالة والإعانات المكلفة للقضاء على التفكك الاجتماعي، ناهيك عن عدم كفاية المياه لأغراض الزراعة،  مؤكدة على أنه على مدار الحكومات المصرية المتعاقبة ظل الحاكم يخشى من حدوث ثورة جياع.

وقالت، “إن الانقلاب غير قادر بشكل واضح على حل هذه التحديات، ولكن التاريخ المصري يشير إلى أن سوء الإدارة يمكن أن يستمر لفترة طويلة“.

واختتمت المجلة بالقول ” لعل الخطر الأكبر الذي يواجه مصر هو التشويش، فهناك شقوق بالتأكيد داخل النظام، ولكن السيسي يتعمد التشويش على ذلك فهو لا يحتاج إلى تجانس النخبة الحاكمة، إنه يحتاج فقط  القدر الذي يمكنه من البقاء في السلطة، كما يحتاج إلى الدعم الدولي الكافي لتجاهل غضب المصريين الذين يريدون الحقوق المدنية والحرية السياسية، والاقتصادية لإحداث تنمية حقيقية

 

الانقلاب يخطط لموجة غلاء جديدة . . النصر والقصاص واليأس خيانة. . الثلاثاء 19 مايو

الحمار والبرسيم لعبة نتنياهو وأوباما

الحمار والبرسيم لعبة نتنياهو وأوباما

اليأس ممنوعالانقلاب يخطط لموجة غلاء جديدة . . النصر والقصاص واليأس خيانة. . الثلاثاء 19 مايو

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*كاريكاتير.. الحمار والبرسيم لعبة نتنياهو وأوباما مع السيسي  

أكد الفنان هشام أبو عودة أن الصهاينة والأمريكان خلف كل ما يحدث في مصر، مشيرا إلى أنهم هم الذين يتولون قيادة الانقلاب العسكري إلى الهاوية.

وقال إن كاريكاتيره الأخير يكشف أن بنيامين نتنياهو رئيس وزراء إسرائيل مع الأمريكان والأوروبيين يتحكمون في قرارات قائد الانقلاب العسكري. مشيرا إلى أنهم يعاملونه بطريقة الحمار والبرسيم ويضعون له بدل البراسيم تهويلات وشعارات بأنه زعيم مصر.

يشير الكاريكاتير إلى أن العرب قديماً حينما كانوا يريدون من الماشية” أن تسير بخط مستقيم وبالأخص منها “الحمار بالطاحونة ” كانوا يجعلون فوقه “عصاه” وبها حزمة من “البرسيم” ويجعلون بها أي شيء يشتيهه الحمار”، وكانوا يبدعون في تسليطه نحو هدف معين وهو الدوران بشكل دائم من أجل أن يلتقط حزم البرسيم التي لا ينالها إلا حينما ينتهي دوره

 

*‏سلخانة قسم طلخا.. مقبرة تحت الأرض لمعتقلي الرأي

اللهم أنقذنا من عذاب القبر هذا” .. هكذا وصف أحد المعتقلين بقسم شرطة طلخا أو كما يصفونه “سلخانة_قسم_طلخا”.. فهو كما يقولون مقبرة للأحياء بداخله لايختلف كثيراً فى وصفه عن مقبرة الأموات فمن بداخله لا يصلهم شمس ولا هواء .. ولا يملكون الحق فى أى مظهر من مظاهر الحياة. حفلات من التعذيب تمارس ضد المعتقلين لكسرهم تتم بشكل ممنهج على أيدي ضباط وأمناء القسم.
ونقلا عن زوجة أحد المعتقلين المحتجزين بالقسم تقول : “السجن تحت الأرض زي البدروم، لا ضوء ولا شمس ولا هواء ولا يدرون باي شئ يتم خارج المركز“.

وعن الزيارات تابعت الزوجة : “الزيارة عبارة عن وصلة اهانات وانتهاكات متواصلة، بنروح الساعة 11 بندخل على الأقل الساعة 2، طول الوقت دا واقفين برا فى مكان كل زبالة وكلاب وحيوانات، ولما يجي وقت دخولنا بندخل ونتفتش تفتيش مقرف عمره ما حصل معانا قبل كدا فى أى مكان أخر. وتتلخص الزيارة كلها فى دقيقتين يدوب نشوفه وياخد حاجته اللى اتبهدلت من التفتيش ويمشي. لا بنقدر نتكلم معاه ولا نعرف ايه اللى بيتم تحت الأرض فى هذه السلخانة “.

وللانتهاكات الطبية تقول زوجة أحد المعتقلين : “دخلت لزوجى زيارة بمركز طلخا ، وجدته مريض جدا جدا، عنده التهاب حاد بالغدة النكافية ، وحرارة عالية جدا وجسده كله بيرتعش، كان واحد مسنده عشان يقدر يخرج، ورفضوا يدخلوا اي ادوية له، ومفيش اي رعاية صحية ورفضوا ينقلوه مستشفي مع العلم انها قالت لهم انه المفترض يتعزل“.

ويذكر أن المعتقلين داخل سلخانة_قسم_طلخا يتعرضون لحفلات تعذيب بشعة وممنهجة على أيدى الكثير الظباط وأمناء الشرطة. فهذا ” أحمد شبانه ” رئيس القسم والذى يشرف على التعذيب بنفسه ، و”وليد صبحي” ملازم أول متخصص في إذلال الاهالي، يمنع دخول الأدوية ويتعنت في نقل اي حالة للمستشفى خاصة المعتقلين السياسيين.

هذا ويطالب أهالي المعتقلين بمركز طلخا بسرعة تدخل الهيئات والمنظمات الحقوقية لانقاذ ذويهم من حفلات الانتهاكات المستمرة داخل القسم.

 

 

*بيان البرلمان الألماني الرافض لمقابلة “السيسي

أعلن رئيس البرلمان الفيدرالي الألماني نوربرت لامرت إلغاءه اللقاء الذي كان مقررًا مع عبد الفتاح السيسي، خلال زيارة الأخير المنتظرة لألمانيا الشهر المقبل.

جاء هذا في بيان أصدره البرلمان الألماني اليوم الثلاثاء، أفاد أنه بعث خطابا إلى السفارة المصرية في برلين، يشير إلى أن “لامرت قرر إلغاء اللقاء مع السيسي بسبب انتهاكات حقوق الإنسان في مصر بقرار الإعدام الصادر السبت الماضي، بحق محمد مرسي“.

وأضاف البيان أن السلطات المصرية لم تحدد الانتخابات النيابية منذ فترة طويلة، وتعتقل عناصر المعارضة بدون اتهامات واضحة، بينهم رئيس البرلمان المصري السابق د.سعد الكتاتني، وقررت إعدام عدد كبير من الأشخاص.

وأكد البيان أن ما تقوم به السلطات المصرية لا يساهم في تعزيز الاستقرار والديمقراطية والسلام الداخلي في مصر، وأن رئيس البرلمان الألماني “لامرت” لا يرى أي ضرورة لمقابلة السيسي.

وكانت محكمة مصرية، أصدرت السبت 16 أيار/مايو الجاري؛ قرارا بإحالة أوراق 122 شخصًا، إلى المفتي لاستطلاع الرأي في إعدامهم، من بين 166 متهمًا في قضيتي “اقتحام السجون”، و”التخابر الكبرى“.

وأبرز المتهمين المحالة أوراقهم للمفتي: أول رئيس منتخب لمصر”د.محمد مرسي”، و”د.يوسف القرضاوي”، رئيس الاتحاد العالمي لهيئة علماء المسلمين، والمرشد العام لجماعة الإخوان “د.محمد بديع”، ونائب المرشد “م.خيرت الشاطر”، والقياديون في جماعة الإخوان: “د.سعد الكتاتني”، و”د.عصام العريان” و”د.محمد البلتاجي“.

 

 

*العقاب الثوري في بيان .. ” الفيوم : عملية تصفية القتلة

تبنت حركة العقاب الثوري في بيان نشرته عبر مدونتها تصفية  حمادة صالح محمود- أمين شرطة بمباحث مركز سنورس بالفيوم -بوابل من الرصاص .

وإليكم نص البيان :

تمكنت احدى مجموعات العقاب الثوري من استهداف المجرم حمادة صالح محمود- أمين شرطة بمباحث مركز سنورس بالفيوم -بوابل من الرصاص، وهو احد كلاب السكك المتورطين في اختطاف الثوار ومداهمة البيوت . وقد تمت العملية في صباح الأثنين الموافق 18/ 5/ 2015 وتم نقله إلى المستشفى في حالة حرجة يصارع الموت .

وليعلم جميع الخونة أن الإعدام الميداني هو المصير المحتوم لكل من يعتدي على الأحرار أو يداهم بيوت الأبرياء أو يتعاون مع مع هؤلاء المجرمين القتلة .

العقاب الثوري

لم ننسى .. لن نسامح .. قسماً سنقتص

القاهرة في 19-05-2015

 

 

*‏السويس: رفض استئناف 4 من رافضي الإنقلاب بالسويس وتجديد حبسهم 15 يوماً

رفضت محكمة استئناف الإنقلاب بالسويس صباح اليوم الإستئناف المقدم من 4 من رافضي الإنقلاب علي قرار حبسهم.
وقامت بتجديد حبسهم 15 يوماً علي ذمة التحقيقات ، بتهم ملفقة منها التحريض علي العنف وحشد المواطنين ضد الجيش و الشرطة.

 

*بعد إعدام أبرياء “عرب شركس”.. القضاء الإداري يعيد المرافعة في وقف إعدامهم لـ 2 يونيو

قضت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، برئاسة المستشار يحيى دكروري، نائب رئيس مجلس الدولة، اليوم الثلاثاء، بإعادة الدعوى المطالبة بصفة مستعجلة بوقف قرار المدعي العام العسكري الصادر في 11 نوفمبر 2014 بالتصديق على حكم الإعدام بالقضية المعروفة إعلاميًا باسم ”‫عرب شركس”، ووقف قرار قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بالتصديق على الحكم، لمخالفة الدستور والقانون للمرافعة بجلسة 2 يونيو المقبل.

أقام الدعوى التي تحمل رقم 44180 لسنة 69 قضائية، المحامي سيد رزق أبو سريع، عن عدد من المحامين، أمام المحكمة بالوكالة عن المحكوم عليهم، وأكدت الدعوى أن قرار عبد الفتاح السيسي بالتصديق على حكم المدعي العام العسكري مخالف للقانون والدستور.

جدير بالذكر أن المحكوم عليهم تم تنفيذ حكم الإعدام بهم صباح الأحد الماضي، وارتقوا شهداء ظلما على يد الانقلابيين.

 

 

*تأجيل “هزلية” التخابر مع قطر لجلسة الغد

قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة اليوم، تأجيل محاكمة الرئيس محمد ‏مرسى و10 آخرين، فى هزلية التخابر ومزاعم الانقلاب تسريب وثائق ومستندات من مؤسسة الرئاسة، وإفشائها إلى دولة قطر إلى جلسة الغد لاستكمال فض الأحراز مع استمرار حبس المعتقلين.

صدر القرار برئاسة المستشار محمد شرين فهمي، وعضوية المستشارين أبو النصر عثمان وحسن السايس.

 

*اختطاف 7 بينهم طفل وطالب ثانوي في حملة اعتقالات بطوخ

للمرة الثانية خلال أسبوع قامت قوات أمن الإنقلاب بمحافظة القليوبية بحملة مداهمات لمنازل الأهالي بقرى مشتهر وميت كنانة وشبرا هارس التابعين لمركز طوخ، واسفرت عن اعتقال عدد من الاهالي وتم اقتيادهم لاماكن غير معلومة.
وقال الإهالي إن من بين المختطفين السبعة طفل يبلغ من العمر 12 عاما هو الطالب حذيفه عادل الطالب بالصف الأول الإعدادي وابراهيم ناصر 17 عاما طالب بالمرحلة الثانوية.

وندد الأهالي بممارسات أمن الإنقلاب التي تستهدف كسر ارادتهم واتلاف منازلهم واختطاف الابرياء من منازلهم واقتيادهم لاماكن مجهولة، محذرين من رد فعل الاهالي حال استمرار حملات البطش والتنكيل بهم من قبل أمن الإنقلاب
وصرح الأهالي بأن المختطفين السبعة هم:
حسن عبدالسميع فليفل – صابر السيد ورده – أحمد خونده – عماد الزرقانيعماد السيسي – إبراهيم ناصر إبراهيم – طالب 17 عام – حذيفة عادل خليل – طفل 12 عام.

 

*وقفة لثوار البصارطة بدمياط تنديدا باعتقال الفتيات

نظم ثوار قرية البصارطة بجنوب مركز دمياط وقفة بعد عصر اليوم الثلاثاء بوسط القرية للتنديد بالإنقلاب العسكرى وبإستمرار إعتقال فتيات دمياط.
شهدت الوقفة مشاركة كبيرة من ثوار القرية الذين رفعوا رمز رابعة وصور المعتقلات من ابناءها وكذلك صور شهداء مجزرة ميلشيات الأمن بحق شباب القرية نورددوا الهتافات المناهضة للإنقلاب العسكرى وطالبوا الافراج عن الفتيات والقصاص للشهداء .

 

 

*مشادة كلامية حادة بين “مرسي” وقاضي جلسة التخابر مع “قطر

بدأت وقائع جلسة محاكمة الرئيس  محمد ‏مرسي  و10 معتقلين آخرين من أعضاء الإخوان المسلمين  فيالاتهام الملفق لهم  بالتخابر وتسريب وثائق ومستندات ‏صادرة عن أجهزة الدولة السيادية إلى مؤسسة الرئاسة وإفشائها إلى دولة قطر.

وعقدت الجلسة برئاسة المستشار محمد شرين فهمي وعضويه المستشارين أبو النصر عثمان وحسن السايس وأمانة سر حمدي الشناوي وراضي رشاد بأكاديمية الشرطة.

 وبدأت الجلسة في تمام الساعة الحادية عشر والنصف وقامت المحكمة بإثبات حضور المتهمين والدفاع الحاضر عنهم بمحضر الجلسة، حيث انشغل الرئيس  محمد مرسي بتنظيف كرسيه وكرر القاضي النداء عليه فرد “أنا دايما برد عليك باستمرارفاحتد عليه القاضي قائلاً: “أنت بتتكلم كدة ليه اتكلم كويس” فرد مرسي :”أنا بعلي صوتي علشان أنت تسمعني”، فاحتد القاضي عليه: ” ايه أنت دي أتكلم كويس وأيه الأسلوب ده

 

 

*لوموند : السيسي جاء لينتقم..و القضاء يعمل بأوامره

خصّصت “لوموند” الفرنسية افتتاحيتها اليوم الإثنين، للتعليق على حكم إعدام الرئيس محمد مرسي، دونًا عن بقية الصحف الفرنسية ، ووصفت الأمل بانتهاء قمع جماعة الإخوان بالقصير الأمد.

ووجهت الصحيفة نقدًا لاذعًا وواضحًا للحكومة الفرنسية التي صمتت هي وبقية الدول الأوربية عن حكم إعدام الرئيس مرسي، وقالت إن أردوغان محق في انتقاده لصمت الأوربيين، فبيع فرسنا لطائرات رافال إلى القاهرة لا يجب أن يمنعهاعلانية – من رفض القمع واستخدام عقوبة الإعدام.

وأضافت الصحيفة أن هذا الأمل قد تلاشي حين حكم على الرئيس مرسي بالسجن عشرين عامًا في الحادي والعشرين من أبريل الماضي،  وعندما قرر نظام السيسي العسكري قتل ذاك الأمل ببساطة.

وأوضحت الصحيفة أن توقيع عقوبة الإعدام على مرسي الذي أطيح به في 2013 ومئات من مؤيديه، تظهر العكس وهي أن حربًا بدأت بين الإسلاميين والقضاء المصري.

ودعت الصحيفة الغرب وأوربا عدم خداع نفسها والإقرار بأن القضاء المصري يعمل بأمر السيسي الذي وصل للسلطة عام 2014 بعد أن أزاح معارضيه .

وأضافت أن الشرطة المصرية عادت لتنتقم من ثوار الـ 25 من يناير، وعاد الجيش ليتولى زمام البلد مرة أخرى، مشيرة إلى مقتل أكثر من 1400 متظاهر منذ انقلاب السيسي، فضلاً عن وجود 15 ألف سجين للإخوان، والحكم على مئات منهم بالإعدام ومن بينهم المرشد والشيخ يوسف القرضاوي.

ووصفت الصحيفة حجم المحاكمات السياسي الجماعية بأنه غير مسبوق في مصر، معتبرة أن الرئيس مرسي هو أول رئيس ديمقراطي لمصر رغم قصر فترة حكمه التي أعقبها حكم العسكر.

ولفتت الصحيفة إلى موقف الولايات المتحدة من حكم الإعدام، حيث عبرت واشنطن عن “بالغ قلقها” إزاء “المحاكمات والإدانات الجماعية”، نافية أن يكون القضاء الأميركي، الذي حكم بالموت على منفذ تفجيرات بوسطن، يشابه نظيره المصري، لأن الأول يحكم بالقانون ويذعن له، فيما خلت إجراءات المحاكمات المصرية من أي سند قانوني.

وقالت الصحيفة إن حلفاء مصر والولايات المتحدة – التي جمدت المساعدات العسكرية ثم استأنفتها مجددًا – لم تمنعها تلك العلاقة من انتقاد السلطات العسكرية بسبب المعاملة التي يلاقيها الرئيس مرسي.

ولفتت الصحيفة إلى موقف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي أبطلت دولته عقوبة الإعدام، حيث عبر أردوغان عن دهشته لصمت الأوروبيين تجاه أحكام الإعدام في القاهرة.

 

 

*تشكيل المكتب التنفيذي لحزب الوفد

عقدت الهيئة العليا للوفد انتخابات علي كافة المناصب التنفيذية وفاز بمنصب نائب رئيس الوفد كل من حسام الخولى ومحمد عبد العليم داود والمهندس حسين منصور وطارق سباق وأيمن عبد العال.

وفاز بمنصب السكرتير العام  المساعد كل من طارق تهامي ود.صابر عطا وكاظم فاضل واللواء هاني أباظة وعصام الصباحي و الدكتور حاتم الاعصر، وفاز بمنصب أمين الصندوق المساعد أنور بهادر.

ومثل الهيئة العليا في المكتب كل من محمد السنباطي والمهندس أحمد السجيني وعادل بكار وطلعت السويدي وبذلك يكون تشكيل المكتب التنفيذي  مكون من الدكتور السيد البدوي شحاتة رئيس حزب الوفد والمستشار بهاء الدين ابو شقه سكرتير عام الحزب و حسام الخولي ومحمد عبد العليم داود وحسين منصور نائب الرئيس وطارق سباق وأيمن عبد العال بصفتهم نواب الرئيس ود. صابر عطا ود.حاتم الاعصر وطارق تهامي وكاظم فاضل واللواء هاني أباظة ود. عصام الصباحي بصفتهم سكرتارية مساعدة واللواء محمد الحسينى امين الصندوق وأنور بهادر سكرتير الصندوق المساعد، بالإضافة إلى قيادات الهيئة العليا المهندس أحمد السجيني وطلعت السويدي وعادل بكار ومحمد السنباطي.

 

 

*طلاب جامعة سيناء يواصلون فعاليات “النصر والقصاص

واصل طلاب جامعة سيناء حراكهم الثوري الرافض لحكم العسكر وجرائمه بحق مصر وشعبها فى إطار فعاليات “النصر والقصاص” .

ونظم الطلاب وقفة اليوم بساحة الجامعة تندد بأحكام الاعدامات التي يصدرها قضاة العسكر بحق أحرار وحرائر مصر الرافضين لحكم العسكر.

طالب المشاركون بوقف نزيف الانتهاكات والعودة للمسار الديمقراطي والانتصار للحرية والكرامة الإنسانية والإفراج عن المعتقلين والقصاص لدماء الشهداء، مؤكدين تواصل النضال حتى سقوط حكم العسكر وعودة الحقوق المغتصبة. 

 

 

*الشرقيه: أمن الإنقلاب يواصل تعذيبة الوحشي ل 3 من رافضي الإنقلاب العسكري بالزقازيق

يواصل جهاز الأمن الانقلابى بالزقازيق تعذيبه الوحشي لثلاثة من رافضي الإنقلاب العسكري بالزقاريق تم اعتقالهم ظهر أمس اﻹثنين 18 /5/2015 و تم احتجازهم بمعسكر قوات الأمن، لإجبارهم علي الإعتراف بحيازة قنابل والقيام بأعمال إرهابية منها الإنفجار الذي وقع بجوار نادي الشرطة بالزقازيق صبيحة أمس الإثنين.
وكانت قوات أمن الإنقلاب العسكري بالزقاريق قد شنت بعد ظهر أمس الإثنين حملة مداهمات للعديد من منازل مناهضي الإنقلاب العسكري بالزقازيق ما أسفر عن إعتقال 3 هم سعيد العكش، إسلام الحسيني وطارق الرفاعي البنا ووجهت لهم تهم حيازة قنابل والقيام بأعمال إرهابية.
هذا وحملت أسر المعتقلين الثلاثة سلطات الإنقلاب العسكري المسئولية الكاملة عن سلامتهم، كما ناشدت كافة منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان التدخل العاجل للإفراج الفوري عنهم .

 

 

*تحركات مشبوهة للتضييق على المنتقبات بجامعة أسيوط

فوجئت طالبات المدينة الجامعية بأسيوط، جنوبي مصر، قيام المشرفات بالمرور على غرفهن، وتسجيل أسماء وأرقام هويات الطالبات اللاتي يرتدين النقاب، بالإضافة إلى جمع معلومات شخصية أخرى عنهن.
وقالت إحدى الطالبات أنهن عندما سئلن المشرفات عن السبب، قالت المشرفات “أنها لدواعي أمنية“.
يذكر أن جامعة أسيوط العامة تشهد تضييقاً واسعاً ضد الطالبات المنتقبات، سواء من جانب الأمن أو من قبل إدراة الجامعة والكليات، خاصة بعد دعوات خلع الحجات التي دُعى إليها في الآونة الأخيرة، حيث رفض أساتذة كلية الطب البيطري بالجامعة في -وقت سابق- أن يخوض الطالبات المنتقبات الامتحانات العملية لهذا الفصل الدراسي.

 

 

*الانقلاب يخطط لموجة غلاء جديدة

لم تكتف حكومة الانقلاب بموجة الغلاء غير المسبوقة التي شهدتها أغلب السلع والخدمات مؤخرًا، وأصابت المواطن بالعجز عن توفير الحد الأدنى من احتياجات ومتطلبات أسرته، ولكنها تسعى لاختلاق موجة غلاء جديدة، عبر تصريحات استفزازية من قبل مسئوليها في إطار سياسة البلطجة وفرض الأمر الواقع.

وصرح مصدر مسئول في حكومة الانقلاب مؤخرًا بأن هناك زيادة مرتقبة للبنزين والسولار في يوليو القادم بمعدل نحو جنيه على اللتر الواحد.

وأضاف المصدر الحكومي : أن الحكومة ستخفض الدعم المخصص للمواد البترولية في يوليو المقبل، ضمن بنود موازنة العام الجديد.

وتابع المصدر، الذي طلب عدم ذكر اسمه، أنه سيتم زيادة أسعار جميع المشتقات (البنزين والسولار وغاز المصانع وأسطوانات البوتاجاز)، وأن الزيادة ستتراوح بين 60 قرشًا وجنيه واحد للتر.

كما سيتم رفع أسعار أسطوانات البوتاجاز خارج الدعم إلى 60 جنيهًاً، وسيرتفع سعر المليون وحدة حرارية بريطانية للمصانع بقيمة تتراوح بين دولار ودولارين.

يذكر أن رفع أسعار الوقود في شهر يوليو العام الماضي أثار سخط الجماهير، وتسبب في مظاهرات عارمة في أنحاء مصر استخدمت السلطات العنف لخمدها.

 

النقل

ومن أبرز الخدمات المرشحة لزيادة أسعارها خدمات النقل، خاصة تذاكر القطارات والمترو، وهو ما أكده وزير النقل في حكومة الانقلاب هاني ضاحي؛ حيث أعلن – في تصريح له مؤخرًا – عن عزم وزارته تحريك أسعار تذاكر المترو تحت مبرر تعويض الخسائر التي يتعرض لها المرفق سنويًّا، وهو ما تم تطبيقه فعليًّا الشهر الجاري في محافظات الوجهىن القبلي والبحري؛ حيث رفعت هيئة سكك حديد مصر أسعار التذاكر بواقع 20 جنيهًا على تذاكر رحلات قطارات الوجهين البحري والقبلي المباشرة للدرجة الأولى و10 جنيهات على تذاكر الدرجة الثانية؛ الأمر الذي دفع المواطنين إلى التنديد بالحالة المتردية التي تعيشها الهيئة.

 

الكهرباء

لم يختلف الأمر بالنسبة لخدمة الكهرباء والتي زادت أسعارها بشكل كبير في الشهور الماضية؛ حيث صرح المتحدث باسم وزارة الكهرباء في حكومة الانقلاب محمد اليماني خلال شهر ديسمبر الماضي بأنه لا مفر من رفع أسعار الكهرباء خلال السنوات المقبلة، لافتًا إلى أن الدعم مستمر إلى الخمس سنوات المقررة لرفع الدعم.

أما عن خدمات توصيل المياه فتوقع المهندس ممدوح رسلان – رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي- زيادة أسعار المياه خلال النصف الثاني من عام 2015، مؤكدًا أن الشركة تعتزم تعزيز إيراداتها في ضوء خسائرها السنوية المتراكمة.

وفي السياق أعلن عدد من الصحف الخاصة زيادة أسعارها خلال الشهور المقبلة بعد قرار المؤسسات القومية التي تقوم بطباعة الصحف الخاصة زيادة أسعار الطباعة لجميع الصحف بنسبة 15% بعد شهرين فقط من زيادتها 10% بداية العام الجاري.

وتتجه الصحف الخاصة لزيادة سعرها إلى جنيهين بدلاً من جنيه ونصف كما هو الحال لغالبية الصحف، فيما يرجع القرار لارتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه. 

يشار إلى أن موجة الغلاء التي يواجهها المواطنون خاصة في أسعار السلع الغذائية والتي شهدت ارتفاعًا غير مسبوق بشهادة حكومة الانقلاب ذاتها دفعت المواطنين إلى تغيير سياستهم الشرائية بالبحث عن بدائل للسلع الأقل سعرًا وإن كانت أقل جودة وسط حالة من السخط الشعبي الجارف ضد حكومة الانقلاب وسياستها الرامية لسحق الفقراء.

 

 

*استشهاد 20 طالبًا جامعيًا منذ الانقلاب العسكري

قالت مؤسسة حرية الفكر والتعبير: إن 20 طالبًا على الأقل لقوا حتفهم داخل أسوار الجامعة خلال العامين الدراسيين اﻷخيرين؛ آخرهم أنس المهدي، الطالب بكلية العلاج الطبيعي بجامعة القاهرة، الذي لفظ أنفاسه اﻷخيرة السبت 16 مايو الجاري في مستشفى قصر العيني؛ نتيجة نزيف في المخ.

وأشارت المؤسسة إلى أن أنس هو الطالب اﻷول الذي يلقى حتفه على أيدي أفراد اﻷمن اﻹداري وليس قوات الشرطة كما في باقي الحالات.

كان أنس قد دخل في غيبوبة استمرت 27 يومًا على إثر اعتداء أفراد من اﻷمن اﻹداري بالجامعة عليه بالشوم والعصي في 19 أبريل الماضي.

نشرت المؤسسة حصرًا كاملاً بالطلاب العشرين الذين استشهدوا داخل أسوار الجامعة في عهد الانقلاب.

تصدرت جامعتا القاهرة واﻷزهر بالقاهرة- طبقًا للحصر- القائمة بـ7 طلاب لكل منهما، تليهما جامعة الإسكندرية بـ3 طلاب بينهم طالب ينتمي لجامعة اﻷزهر، ثم جامعتي عين شمس وفرع جامعة اﻷزهر بأسيوط بطالبين وطالب على الترتيب. 

يذكر أن العام الدراسي 2013/2014 استأثر وحده بـ18 حالة وفاة لطلاب داخل أسوار الجامعة، بينما شهد العام الدراسي 2014/2015 حالتي وفاة، بحسب حصر المؤسسة.

 

ضمت القائمة كلاًّ من:

 

1-      عبدالغني محمود الطالب في كلية الطب جامعة الأزهر، والذي ارتقى بطلقات الخرطوش بعد أن اقتحمت قوات الأمن المصرية المدينة الجامعية في 20 نوفمبر 2013.

 

2-      عبداللطيف خليفة، الطالب بالفرقة الأولى في كلية الزراعة جامعة الأزهر، والذي قتل بطلقات الخرطوش داخل المدينة الجامعية إثر اعتداء قوات الأمن عليه في 26 نوفبر/ 2013.

 

3-      خالد الحداد، الطالب بكلية التجارة جامعة الأزهر، والذي توفي إثر إصابته بطلقات الخرطوش أثناء اعتداء قوات الأمن على مظاهرة للطلاب في 28 ديسمبر 2013.

 

4-      حسين حسن أحمد، الطالب في الفرقة الثالثة في كلية الشريعة والقانون في جامعة الأزهر بأسيوط، والذي توفي في المستشفى إثر إصابته بطلقات خرطوش في 11 يناير 2014.

 

5-      محمد رضا، الطالب في كلية الهندسة جامعة القاهرة، الذي توفي جراء إصابته بثلاث طلقات نارية في الظهر والحوض والصدر أثناء اشتباكات في الحرم الجامعي في 28 يناير 2014.

 

6-      عمر أسامة، الطالب في كلية التجارة جامعة القاهرة، والذي توفي عقب إصابته بطلق ناري في الرأس عقب اقتحام قوات الشرطة لحرم جامعة القاهرة وإطلاق قنابل الغاز والخرطوش بكثافة في 16 يناير2014.

 

7-      علي محمد علي، الطالب في كلية العلوم جامعة القاهرة، والذي توفي في مستشفى القصر العيني متأثرًا بإصابته بطلق ناري في الرأس خلال اقتحام قوات الشرطة لحرم جامعة القاهرة وإطلاق قنابل الغاز والخرطوش بكثافة على الطلاب، في 24 يناير 2014.

 

8- شريف عادل الصاوي، الطالب بالدراسات العليا في كلية الحقوق، الذي توفي في مستشفى القصر العيني، متأثرًا بإصابته بمقذوف ناري في الرأس، أدى إلى دخوله في غيبوبة، في اقتحام قوات الشرطة لحرم جامعة القاهرة وإطلاق قنابل الغاز والخرطوش بكثافة على الطلاب، في 26 يناير 2014.

 

9- عبدالرحمن يسري، الطالب في كلية التجارة جامعة عين شمس، الذي توفي بطلق ناري بعد اعتداء قوات الشرطة على عشرات من حركة طلاب ضد الانقلاب، قاموا بقطع شارع الخليفة المأمون أمام البوابة الرئيسية لجامعة عين شمس، واستخدمت قوات الشرطة المياه وقنابل الغاز في بداية فض التظاهرة، ثم أطلقت الخرطوش على الطلاب واقتحمت الجامعة لملاحقتهم، في 12 يناير 2014.

 

10- عمرو خلاف، الطالب في جامعة الأزهر، والذي توفي جراء إصابته بطلق ناري في الرأسي في جامعة الإسكندرية، بعد أن قامت قوات الأمن وعناصر من القوات المسلحة بإطلاق كثيف للغاز والخرطوش، ومطاردة الطلاب المتظاهرين خارج الحرم الجامعي الذين عاد أغلبهم إلى الحرم الجامعي للاحتماء به، في 23 يناير 2014.

 

11- طلعت محمد عيسى، الطالب في كلية التجارة جامعة الأزهر، الذي توفي في مستشفى التأمين الصحي في مدينة نصر يوم 29 ديسمبر، متأثرًا بإصابته بطلق ناري بجانبه الأيمن عقب اقتحام قوات الشرطة للمدينة الجامعية لجامعة الأزهر بنين، بتاريخ 28 ديسمبر، لفض مظاهرة لحركة طلاب ضد الانقلاب في 29 ديسمبر 2014.

 

12- عبدالله أحمد عبد الحميد، الطالب في كلية التجارة في جامعة الأزهر، الذي توفي نتيجة إصابته بطلقات خرطوش أطلقتها قوات الشرطة أثناء فضها مظاهرات لحركة طلاب ضد الانقلاب في المدينة الجامعية في جامعة الأزهر بنين، في 30 مارس2013.

 

13- محمد أحمد حافظ، الطالب في جامعة الأزهر، الذي توفي في المدينة الجامعية بعد إصابته بطلقات خرطوش في الرأس، أطلقتها قوات الشرطة أثناء فض تظاهرات لحركة طلاب ضد الانقلاب، في 30 مارس 2014.

 

14- محمد عادل عطا الله، الطالب في كلية دار العلوم في جامعة القاهرة، الذي توفي إثر إصابته بطلق ناري، عقب قيام قوات الشرطة بإطلاق الرصاص الحي والخرطوش والغاز المسيل للدموع على مظاهرة لحركة طلاب ضد الانقلاب داخل جامعة القاهرة.

 

15- إسلام محمد أحمد، الطالب في كلية الهندسة جامعة القاهرة، الذي توفي إثر إصابته بطلقات خرطوش بالرأس والصدر عقب اعتداء قوات الشرطة المتمركزة أمام البوابة الرئيسية لجامعة القاهرة، على مسيرة لحركة طلاب ضد الانقلاب، حيث قامت قوات الشرطة باستخدام طلقات الخرطوش والرصاص الحي لفض التظاهرة بعد اشتباكها مع الأمن الإداري للجامعة واستخدامهم لعبوات المولوتوف، ما أدى إلى اشتعال غرفة الأمن الإداري المجاورة للبوابة الرئيسية في 20 مايو/ أيار 2014.

 

16- محمد أيمن عبدالعزيز، الطالب في كلية الحقوق جامعة عين شمس، توفي في المستشفى متأثرًا بإصابته بالخرطوش أثناء اعتداء قوات الشرطة المتمركزة أمام المدينة الجامعية بنين، على مظاهرة، لمنع الطلاب من التقدم إلى وزارة الدفاع للمطالبة بالإفراج عن الطلاب المحبوسين.

 

وأطلقت قوات الشرطة قنابل الغاز وطلقات الخرطوش مما أدى إلى إصابة عدد من الطلاب وتراجعهم إلى الشارع الجانبي المؤدي لبوابة كلية الحقوق، بينما واصلت قوات الشرطة إطلاق الغاز والخرطوش مستهدفة الطلاب داخل الحرم الجامعي، وفي هذه الأثناء سقط الطالب محمد أيمن قتيلاً، في 14 مايو 2014.

 

 17- شريف عاطف، الطالب في كلية العلوم جامعة الإسكندرية، توفي في المستشفى الأميري في 6 أبريل، إثر إصابته بطلق ناري في الظهر، أثناء تفريق قوات الشرطة مظاهرة طلابية في كلية العلوم في 19 مارس 2014.

 

18- أحمد عبدالستار، الطالب في كلية اللغات والترجمة جامعة الأزهر، توفي في مستشفى الحسين الجامعي يوم 5 مايو، متأثرًا بجراحه التي أصيب بها جراء اعتداء قوات الشرطة على مسيرة لحركة طلاب ضد الانقلاب داخل حرم جامعة الأزهر، بتاريخ 28 أبريل 2014.

 

19- عمر شريف عبدالوهاب، الطالب في كلية الحقوق جامعة الإسكندرية، قتل خلال اقتحام الشرطة جامعة الإسكندرية في 21 أكتوبر 2014.

 

20- وأخيرًا.. أنس المهدي، الطالب في كلية العلاج الطبيعي في جامعة القاهرة، توفي 16 مايو/ 2015 متأثرًا بجراحه بعد الاعتداء عليه بالشوم من قبل أفراد الأمن الإداري في جامعة القاهرة مما أدى إلى إصابته بنزيف داخلي في المخ، في 19 أبريل 2015.

 

إحالة أوراق مرسي وشهداء إلى المفتي تمهيدا لإصدار الحكم بإعدامهم. . السبت 16 مايو

ثبات مرسي لحظة الحكم بإحالة أوراقه للمفتي

ثبات مرسي لحظة الحكم بإحالة أوراقه للمفتي

إحالة أوراق مرسي وشهداء إلى المفتي تمهيدا لإصدار الحكم بإعدامهم. . السبت 16 مايو

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* انفجار قنبلة بمحول كهرباء خلف محكمة بورسعيد

انفجرت قنبلة في منتصف الليل بمحول كهرباء بشارع الوكيل بالناحية الجنوبية لمجمع محكمة بورسعيد الابتدائية، ووصل صوت االانفجار الهائل إلى جميع أنحاء بورسعيد، ولم يتبين حتى الآن إن كان هناك خسائر بشرية.

وتسبب الانفجار في تحطم سيارات كانت تتنتظر بجوار المحول وتهشم زجاج شرفات وواجهات بالمنازل المحيطة.

وانتقلت إلى موقع الانفجار سيارات الحماية المدنية وخبراء المفرقعات وفرق البحث الجنائي وفرضت قوات الأمن كردونا حول الموقع وجاري تمشيط المنطقة وفحص المحول.

 

* إصابة ضابط شرطة في انفجار حقيبة بأسيوط

أصيب، قبل قليل، ضابط شرطة بجروح سطحية؛ إثر انفجار حقيبة مفخخة أمام مجمع محاكم أسيوط.

وتلقى اللواء عبد العظيم نصر الدين، مدير أمن أسيوط، إخطارا من الخدمة الأمنية المعينة أمام مجمع محاكم أسيوط، يفيد بوقوع انفجار حقيبة أمام مستشفى الرمد ومجمع محاكم أسيوط؛ مما أدى إلى إصابة ضابط شرطة من الخدمة المعينة بمجمع المحاكم، وتم نقله إلى مستشفى الشرطة

 

 

*مجهولون يلقون زجاجات مولوتوف على المبنى الإدارى لنيابة السادات بالمنوفية

قام، منذ قليل، مجهولون بإلقاء زجاجات المولوتوف على المبنى الإدارى لنيابة السادات بمحافظة المنوفية، مما تسبب فى اشتعال النيران فى بعض أجزاء المبنى. انتقلت قوات الحماية المدنية، وتمت السيطرة على الحريق ولم يسفر الحريق عن وقوع إصابات بشرية

 

*القحطاني يهاجم السيسي ويتضامن مع مرسي بعد حكم الإعدام

هاجم أبو مارية القحطاني القيادي الشرعي في تنظيم جبهة النصرة الفرع السوري لتنظيم القاعدة، رئيس مصر بعد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، قائلاً إنه يسعى لإعادة عهد “محاكم التفتيش”، عقب الحكم الصادر بإعدام الرئيس محمد مرسي، والدكتور يوسف القرضاوي وآخرين.
وغرد القحطاني في حسابه عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “السيسي يعدم المسلمين ويقتل السنة والرز الخليجي عليه ينهمر!! السيسي يعيد محاكم التفتيش في مصر“.
وفي رد على من يساوي الإخوان المسلمين بالأحزاب العلمانية، قال القحطاني: “العلمانيون كفار، والإخوان رغم أخطائهم وخلافنا معهم فهم مسلمون. ومن يفرح بانتصار العلمانيين على الإخوان فليراجع إيمانه“.
وتابع: “السيسي على خطى فرعون، وما يقوم به السيسي من جرائم هو بمثابة الرد على ثورات الربيع العربي؛ الغاية منه وقف الثورات بذلك الجرم الفرعوني“.
وأكد القحطاني أنه وبالرغم من أحكام الإعدام المتزايدة في مصر، إلا أن: “الظلم لا يدوم”، معتبرا أن ما يقوم به السيسي هو فقط بمثابة تقديم القرابين لليهود، وفق تعبيره.
وعن اتهام مرسي بالتخابر مع حماس، علق القحطاني: “السيسي يتخابر مع اليهود ويعتبره ثقافة وتعاون، ويتهم مرسي بالتخابر مع حماس، فمن العيب أن تتكلم العاهرة عن الشرف“.
وختم قائلا: “السيسي يحاكم مرسي بتهمة التخابر وهل يجهل عاقل بأن السيسي تجاوز مرحلة العمالة والنفاق ووصل لدرجة الزندقة بحربه على المسلمين؟“.
يشار إلى أن أبو مارية القحطاني من أكثر قيادات جبهة النصرة دعوة إلى نبذ الخلافات مع بقية الجماعات الإسلامية، وتركيز العداء على النظام السوري، وتنظيم الدولة الإسلامية، معتبرا أنهما أخطر فئتين على المسلمين.

 

*5 إحالات ملفتة بقضيتي ”التخابر” و”اقتحام السجون”

باستثناء اعتبارالرئيس محمد مرسي، الرئيس الأول في تاريخ مصر الذي تحال أوراقه للمفتى، برزت 5 إحالات أخري ملفتة طالت 5 متهمين في قضيتي “التخابر الكبري” و”اقتحام السجون” التي تصدى لها قاض واحد.


القضية التي تصدت لها محكمة جنايات القاهرة، برئاسة القاضي شعبان الشامي، اليوم السبت، انتهت بإحالة أوراق مرسي، للمرة الأولي لرئيس في تاريخ مصر و121 آخرين من إجمالي 166 متهما للمفتي لاستطلاع رأيه في إعدامهم بعد إدانتهم في قضيتي “التخابر الكبرى” و”اقتحام السجون”، وتحديد جلسة 2 يونيو/حزيران المقبل للنطق بالحكم على جميع المتهمين في القضيتين.

وبحسب رصد مراسل الأناضول ومصدر قضائي، برزت 5 إحالات للمفتي ملفتة بالقضيتين هي:

1- إحالة أول رئيس برلمان بعد ثورة يناير(كانون الثاني):

تم إحالة سعد الكتاتني رئيس حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان (المنحل بقرار قضائي في أغسطس / آب 2014)، في قضية “اقتحام السجون”، وهو رئيس أول برلمان لمصر بعد ثورة يناير/ كانون ثان 2011 إلي المفتي، تم حله لاحقا بحكم قضائي، ولم يتم انتخاب برلمان جديد حتى الحين.

2- إحالة أب ونجله:

تم إحالة خيرت الشاطر نائب مرشد الإخوان ونجله الحسن (هارب) إلي المفتي في قضية “التخابر“.

3- إحالة أول فتاة إخوانية في تاريخ الجماعة:

إحالة الفتاة الوحيدة في قضية “التخابر الكبري” وهي سندس عصام (26 عاماهاربة) إلى المفتي ، وهي التي تشغل عضوية اللجنة الخارجية لحزب الحرية والعدالة (المنحل)، والتي اعتادت التحدث باسم جماعة الإخوان وحزبها السياسي في وسائل الإعلام الغربية.

وبحسب معلومات حصلت عليها وكالة الأناضول؛ تعد سندس هي الفتاة الأولي في تاريخ الجماعة منذ تأسيسها في عام 1928 ، ومنذ الانقلاب على مرسي في 3 يوليو/ تموز 2013 ، التي تحال للمفتي.

4- إحالتان لوزير سابق في قضيتين في يوم واحد.

صلاح عبد المقصود وزير الإعلام إبان حكم مرسي، تم إحالته للمفتي مرتين اليوم، الأولي في قضية “التخابر”، والثانية في قضية “اقتحام والهروب من سجن وادي النطرون“.

5- إحالة أوراق يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، للمرة الأولي في تاريخه في قضية “اقتحام السجون“.

وقضية “الهروب” جرت إبان ثورة 25 يناير / كانون الثاني عام 2011، التي أطاحت بالرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، وكان يحاكم فيها 131 متهما، (106 هاربين و25 محبوسين احتياطيا)، بتهم بينها: “اقتحام 11 سجنًا، وقتل ما يزيد على خمسين من أفراد الشرطة والسجناء، وتهريب ما يزيد على عشرين ألف سجين، والتعدي على أقسام شرطة، واختطاف 3 ضباط وأمين شرطة (رتبة دون الضابط) واحتجازهم بقطاع غزة”.وهي التهم نفاها المتهمون .

أما قضية التخابر أسندت النيابة المصرية للمتهمين تهم من بينها: “ارتكاب جرائم التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وهي حركة حماس الفلسطينية وحزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني، بغية الإعداد لعمليات إرهابية داخل الأراضي المصرية”، وهو ما نفاه المتهمون.

 

*أول رئيس”.. تفرد بها مرسي 8 مرات

أول رئيس مصري، تًحال أوراقه، إلى المفتي، لاستطلاع رأيه بشأن إعدامه”، تلك السابقة التي أضيفت اليوم إلى قائمة أخرى، تضمنت 7 نقاط أخرى تفرد، بها الرئيس

محمد مرسي، عندما قررت المحكمة، إحالة أوراقه و122 للمفتى لاستطلاع الرأي في إعدامهم من بين 166 متهما في قضيتي “التخابر الكبرى” واقتحام السجون“.

وفيما يلي، قائمة بالنقاط الثمانية التي تفرد بها الرئيس محمد مرسي، بين الرؤساء المصريين، وفق رصد قامت به وكالة الأناضول:

1- أول رئيس مصري مدني منتخب: هذا الوصف ظل مصاحباً لمرسي طيلة عام واحد قضاه في رئاسة البلاد، حيث تولى شؤون الحكم عقب ثورة 25 يناير/كانون ثاني 2011 غير أنه، وبعد الانقلاب يوم 3 يوليو/ تموز الماضي، لاحقته اتهامات فريدة ينظرها القضاء المصري.

2- أول رئيس مصري ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين: كان يشغل منصب رئيس حزب الحرية والعدالة (الذراع السياسي لحزب الحرية والعدالة) بعد أن كان عضوا في مكتب إرشاد الجماعة (أعلى هيئة تنفيذية داخل الجماعة).

3- أول رئيس مصري أكاديمي، حاصل على الدكتوراة في مجال الهندسة: هذا الوصف لم يتغير، حتى بعدما قررت إدارة جامعة الزقازيق (دلتا النيل/ شمال)، فصله، من الجامعة، لانقطاعه عن العمل، الأسبوع الماضي.

4- أول رئيس مصري يتم الإطاحة به من قبل الجيش المصري بمشاركة قوى شعبية ودينية: انقلب عليه في 3 يوليو/ تموز 2013، بعد نحو عام قضاه في رئاسة البلاد، إثر احتجاجات شعبية مناهضة له، في خطوة يعتبرها أنصاره “انقلاب عسكري”، ويراها مناهضون له “ثورة شعبية” استجاب إليها وزير الدفاع آنذاك، الرئيس الآن، عبد الفتاح السيسي.

5- أول رئيس محكوم عليه بالسجن: حكم عليه بالسجن المشدد لمدة 20 عاما، بعد إدانته بتهم “استعراض القوة والعنف والقبض والاحتجاز والتعذيب” فى قضية قصر الاتحادية الرئاسي” في 21 أبريل/نيسان الماضي.

6- أول رئيس مصري متهم بالتخابر مع منظمات أجنبية (حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية “حماس”، وحزب الله اللبناني، والحرس الثوري الإيراني) بغية ارتكاب أعمال إرهابية داخل البلاد، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية (مؤجلة لـ2 يونيو/حزيران المقبل)، ويحاكم في قضية تخابر أخرى مع قطر”، تنظرها المحكمة في جلسات متعاقبة.

7- أول رئيس مصري متهم باقتحام السجون والهروب من سجن وادي النطرون (بمحافظة البحيرة شمالي مصر) إبان ثورة 25 يناير/ كانون الثاني 2011، وهي التهمة التي صاحبها تهمة سرقة محتويات السجن من دواجن وماشية وسيارات شرطة.

8- “أول رئيس مصري، تًحال أوراقه، إلى المفتي، لاستطلاع رأيه بشأن إعدامه، في قضية “التخابر الكبرى”، حيث أحيلت أوراقه اليوم، مع 166 متهما في قضيتي التخابر الكبرى” واقتحام السجون”، وكان اسمه ضمن المحالين في القضية الأولى.

 

*رسالة من الأسير بسجون الاحتلال “حسن سلامة” حول حكم الإعدام الصادر بحقه من قضاء الانقلاب

قضت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار الانقلابي شعبان الشامي صباح اليوم بإحالة أوراق الرئيس مرسي وآخرين للمفتي منهم الأسير بسجون الاحتلال الإسرائيلي منذ 19 عاما ” حسن سلامة ” لإبداء الرأي الشرعي في إعدامهم ، وحددت جلسة 2 يونيو المقبل للنطق بالحكم في قضية ملفقة ” التخابر و الهروب من سجن وادي النطرون ” .

وتعقيباً على ذلك الحكم أصدر الأسير ” حسن سلامة ” بيان – و إليكم نص البيان :

 بسم الله الرحمن الرحيم

رسالة من الأسير حسن سلامة حول حكم الإعدام الصادر بحقه من قبل القضاء المصري 

شكرا مصر

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين في مثل هذه الأيام من كل عام يطلب مني كتابة رسالة بمناسبة ذكرى اعتقالي، والجميع قد سمع وقرأ رسالتي الأخيرة في العام الماضي والتي أعلن عنها خالد مشعل أبو الوليد على الهواء مباشرة بعبارة “وصلت رسالتك”، وقدر الله أن تخوض غزة معركة العصف المأكول التي اعتبرت معركة فارقة في تاريخ هذا المحتل ، وانتصرت غزة بمقاومتها وبكتائبها، وتلقى هذا المحتل أكبر هزيمة وخرج خائبا بالياته وجنوده بعد أن عصفت بهم غزة، وما زالت هذه المعركة مليئة بالألغاز التي لم تكشف بعد، ويكفي أنها جددت الأمل لدى آلاف الأسرى بأن الفرج أصبح قريبا وأن بقاءهم في السجون أصبح مسألة وقت.

 

وفي هذا العام ونتيجة الظروف الصعبة التي يعيشها الأسرى والتنقلات المستمرة قررت ألا أكتب واكتفيت بما فتح الله به على المقاومة من نصر عظيم، وفي ظل هذه الأجواء وإذا بالإذاعات تحمل إلينا خبر أحكام بالإعدام على قادة الإخوان المسلمين في مصر ، ومنهم أسماء شهداء وأسرى فلسطينيين، وكان اسمي أحد هذه الأسماء ، فاعتبرت الحكم وسام مصر العظيمة لأسير فلسطيني في ذكرى اعتقاله العشرين تكريما له على هذه السنوات الطويلة والتي ما زالت مستمرة ويستمر معها العذاب والألم والمعاناة لهذا الأسير ولأهله.

فشكرا لمصر الحبيبة على هذا الكرم ، فقد كنتم أرحم بإعدامكم هذا من هذا العدو الذي يوم أن أصدر حكمه علي قبل عشرين عام رفض اعدامي وكانت التوصية المقدمة للقضاء العسكري أن أمثال هذا الشخص لا يجب أن يموت ، فالموت هو ما يطلبوه وفي راحة لهم ، ولكن يجب أن يترك أمثال هؤلاء في السجون ليموتوا كل يوم ليعذبوا حتى يتمنوا الموت فلا يجدونه ، فكان حكمهم علي بثمانية وأربعون مؤبد وثلاثون عام . أمضيت منها حتى الان عشرون عاما، حتى جاء حكمكم يا أهل مصر ليرأف بحالي ويعجل موتي وموت إخواني فكنتم بذلك خير سند وخير جار.

فوالله الذي لا إله إلا هو ما الموت يخيفنا ولا السجن يرهبنا، والأمل بالله كبير وثقتنا بإخواننا في كتائب القسام الذين مرغوا أنف هذا المحتل وقتلوا وخطفوا جنوده لأكبر من أحكامكم، ولا نقول إلا ما نقوله رسولنا الكريم .. حسبنا الله ونعم الوكيل

الأسير داخل سجون الاحتلال الصهيوني

حسن سلامة

 

*مراسل فايننشال تايمز: إحالة أوراق د. مرسي للمفتي وصمة عار للقضاء المصري

وصف بورزو دراجاي، مراسل الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بصحيفة الفايننشال تايمز البريطانية، الحكم الصادر بإحالة أوراق الرئيس الشرعي المنتخب د. محمد مرسي إلى المفتي في هزلية “سجن وادي النطرون” بأنه “وصمة عار للقضاء” .

وقال دراجاي، في تدوينة على حسابه بموقع (تويتر): “الأمر الجدير بالملاحظة أنه من المحتمل ألا يتم تنفيذ حكم الإعدام بمرسي وآخرين، لكن الحكم هو وصمة عار كبيرة في ثوب القضاء الرث“.

وكانت جنايات الانقلاب بالقاهرة قد أحالت، اليوم، أوراق الرئيس مرسي و105 آخرين بينهم المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين د.محمد بديع والعلامة د.يوسف القرضاوي إلى المفتي لاستطلاع رأيه بشأن الحكم بإعدامهم في هزلية”اقتحام سجن وادي النطرون”.

 

*مرسي” يتحدى رغم إحالة أوراقه على المفتي

وح الرئيس المصري المخلوع محمد مرسي بقبضتي يديه في الهواء متحديا، وهو يبتسم داخل القفص الزجاجي الذي وقف فيه قبل أن يعلن رئيس محكمة جنايات القاهرة السبت إحالة أوراقه إلى المفتي لاستطلاع الرأي بشأن إعدامه.

لكن هذا التحدي من جانب أول رئيس انتخب ديمقراطيا وحلم بنهضة مصرية بمرجعية إسلامية، بدا منفصلا عن الواقع في ظل أقسى حملة تتعرض لها جماعة الاخوان المسلمين المنتمي لها.

أدين مرسي و106 متهمين آخرين -بينهم المرشد العام لجماعة الإخوان محمد بديع- السبت بتهم تتصل بخطف وقتل رجال شرطة ومهاجمة منشآت شرطية، والهروب من السجون خلال انتفاضة 2011 التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك.

وفي النظام القضائي المصري تحال أوراق المتهمين الذين ترى محاكم الجنايات الحكم بإعدامهم إلى المفتي لاستطلاع رأيه الشرعي في الحكم رغم أن رأيه غير ملزم قانونا.

وقال رئيس المحكمة المستشار شعبان الشامي السبت، إن الحكم على مرسي والآخرين سيصدر في الثاني من يونيو حزيران، بعد ورود رأي المفتي إلى المحكمة.

وكثيرا ما وصف عبد الفتاح السيسي -الذي كان قائدا للجيش عندما أعلن الانقلاب على مرسي بعد احتجاجات على حكمه- جماعة الإخوان بأنها منظمة إرهابية تمثل خطرا وجوديا على مصر.

ولا يعترف مرسي (63 عاما) بشرعية الدعاوى القضائية التي أقيمت ضده، ويصفها بأنها جزء من انقلاب عسكري قضى على الحريات التي تحققت للمصريين في الانتفاضة.

ومنذ احتجازه عام 2013، لم يظهر مرسي إلا في لقطات مقتضبة ينقلها التلفزيون من جلسات المحاكمة. ويحاكم أيضا معظم قادة جماعة الإخوان في قضايا مختلفة.

وبعد أن ظلت لفترة طويلة المعارضة السياسية الرئيسية في مصر، لم تتصور الجماعة حتى عام 2011 أنها يمكن أن تصل إلى الحكم. ويرى البعض أن قرارها خوض انتخابات الرئاسة كان إساءة تقدير منها.

وبينما تجيد الجماعة العمل السري، فإنها وجدت صعوبة في تلبية احتياجات 90 مليون مصري من خدمات أفضل ووظائف،.وعزل السيسي -الذي كان مديرا للمخابرات الحربية في عهد مبارك- مرسي بعد عام في الحكم متعهدا بخارطة طريق تقود إلى الديمقراطية.

واتهم بعض المصريين مرسي بإساءة استخدام السلطة وإهمال الاقتصاد، وهو ما تنفيه جماعة الإخوان. وتسببت شائعات عن نيته التخلي عن جزء من سيناء أو كلها لحركة حماس الفلسطينية في زيادة الشكوك حوله.

وبعد الانقلاب عليه في منتصف 2013 قتل مئات من مؤيدي مرسي بالرصاص في فض اعتصام في القاهرة، وألقي القبض على آلاف آخرين مما بدد آمال قادة الجماعة في أن تكسر الاضطرابات قبضة الجيش على السلطة.

ويعد مرسي الذي استمرت فترة حكمه عاما واحدا الرئيس الوحيد الذي لم يأت من الجيش منذ ثورة 1952 والإطاحة بالنظام الملكي.

معزول في السجن

ودافعت مصر عن إجراءاتها ضد المحتجين بالقول إنها أعطتهم الفرصة لمغادرة مكان الاعتصام سلميا، وألقت بمسؤولية العنف على متشددين من الإخوان المسلمين. وتقول إن جميع المتهمين ينالون محاكمة عادلة أمام قضاء مستقل.

وتقول جماعة الإخوان إنها ما تزال عازمة على استعادة الحكم سلميا، لكن الإسلاميين الذين يخشون إلقاء القبض عليهم ينظمون احتجاجات صغيرة سريعة في شوارع ضيقة غالبا. ويجري تشويه صورة مرسي والإخوان في وسائل الإعلام.

ولا يبدو أن هناك ما يشير إلى رغبة أي من الجانبين في المصالحة. لكن تنفيذ أحكام بالإعدام في شخصيات مثل مرسي وبديع يمكن أن يأتي بأثر عكسي إذ يحولهم إلى شهداء وينشط أعضاء الجماعة الذين لم تلق السلطات القبض عليهم.

وقال دبلوماسيون غربيون إن مسؤولين مصريين أقروا في أحاديث خاصة، بأن إعدام مرسي سيكون مخاطرة.

ودخل مرسي وهو ابن فلاح من محافظة الشرقية، سباق انتخابات الرئاسة متأخرا في 2012، بعد أن تبين أن مرشح الجماعة المفضل وهو الشاطر غير مؤهل للسباق لعدم حصوله على رد اعتبار بعد حكم بالسجن في قضية سياسية.

وتمكنت جماعة الإخوان التي كسبت تأييدا شعبيا جراء أعمالها الخيرية، والتي هيمنت في وقت ما على النقابات المهنية مثل الأطباء والمهندسين والمحامين، من النجاة من حملات شنتها نظم مستبدة متعاقبة في مصر.

لكن بعض شباب الجماعة لم يعودوا ينتظرون الإرشاد من قادتها. ويثير ذلك احتمال أن يفقدوا صبرهم ويحملوا السلاح في البلاد التي قتل متشددون فيها مئات من رجال الجيش والشرطة في شمال سيناء

 

*ولاية سيناء” يتبنى عملية اغتيال قضاة العريش

أعلنت حسابات تابعة لما يسمى بـ “ولاية سيناء”، التابع لتنظيم داعش ، عبر موقع التواصل الاجتماعى تويتر، تبني التنظيم حادث استهداف القضاة والذى أسفر عن مقتل 3 قضاة وسائق الحافلة، وإصابة آخرين، بحسب صحيفة “.

وبحسب حسابات تابعة لأنصار بيت المقدس، أو ما يُعرف حالياً بـ “ولاية سيناءالتي بايعت زعيم داعش ، تبنى التنظيم عملية إطلاق الرصاص على سيارة القضاة ووكلاء النيابة وقتل أربعة منهم واثنين في حالة حرجة.

ومن خلال تلك الحسابات قال أنصار التنظيم: “كل من يضع يده بيد الـ… فهو هدف إذا كان قاضياً أو مرشحاً أو مخبراً، ليس له إلا الرصاص أو السكين“.

 

*ألش خانة | مين اللي فتح السجون ؟!!

https://www.youtube.com/watch?v=Q_rrL0ArBXA

*وزير الخارجية الألماني: القضاء المصري مسيس ولا يتبع الحق والقانون

انتقد وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير إحالة أوراق الرئيس د. محمد مرسي إلى المفتي اليوم السبت، وقال “بالنسبة لنا في ألمانيا فإن هذا الحكم شكل من أشكال العقاب الذي نرفضه رفضا باتا“.

وأوضح شتاينماير أن من المهم بالنسبة للحكومة الألمانية أن يتصرف القضاء المصري وفقا للحق والقانون وليس وفقا للمعايير السياسية، مشيرا إلى أنه سيتضح خلال الأيام المقبلة، إن كان هذا سيحدث في هذه الحالة أم لا.

كانت محكمة جنايات القاهرة قررت اليوم السبت إحالة أوراق الرئيس محمد مرسي وعدد آخر من قيادات جماعة الاخوان في هزلية التخابر واقتحام السجون إلى مفتى الجمهورية.

*كارثة إنسانية تهدد أهالي سيناء .. جيش السيسي يواصل منع الأغذية عن رفح والشيخ زويد

تقف مديتني رفح والشيخ زويد ” على حافة كارثة إنسانية تهدد ما يقارب المئة وخمسين ألفاً نسمة يقطنونها بها، بعد أن دخلت أزمة منع قوات جيش السيسي دخول شاحنات الأغذية والخضراوات والفاكهة والبضائع وأنابيب الغاز الطبيعى، فيها يومه السادس.

يأتي ذلك فضلا عن الحجز على العديد من السيارات الخاصة بالتجار بمقر الكتيبة 101 بالعريش بدعوى عدم حصولهم على تصريح من الجهات العسكرية لدخول مدينتىي رفح والشيخ زويد، وتم إخراج بعضهم بعد كتابة تعهدات بعدم نقل البضائع لهذه المناطق، مما تسبب في نقص حاد في المواد الغذائية.

وارتفعت اسعار الأغذية بشكل غير مسبوق، حيث وصل سعر كيلو السكر إلى 10 جنيه وجوال الدقيق 25 كيلو بــ 150 جنيه، وأنبوبة الغاز إلى 30 جنيها، وفنطاس المياه وصل إلى 400 جنيه بدلا من 120 جنيها.

فيما أكدت مصادر قبلية وشهود عيان أن قوات الجيش منعت اليوم سيارات توزيع الأدوية من دخول “مديتنى رفح والشيخ زويد”، حيث تم احتجازها بالكتيبه ١٠١ بالعريش، ورفض إخراجهم إلا بعد التوقيع على تعهد أن السيارات لن تدخل الشيخ زويد ورفح مرة أخرى.

كما أكدت المصادر أن الجيش داهم وأحرق أول أمس مستودع بضائع مواد غذائية وتموينية”، لأحد التجار ويدعى “أشرف السواركه” بقرية أبو طويلة بالشيخ زويد شمال سيناء، وذلك برغم أن التاجر المذكور تاجر جملة منذ أكثر من 20 عامًا، ويقوم بتوزيع البضاعة على محلات السوبر ماركت داخل الشيخ زويد بسيارته

فيما ناشدات المصادر المنظمات الحقوقية في مصر والوطن العربي، بالتدخل السريع لوقف هذه الكارثة الإنسانية لحماية حياة الإنسان الذي سيموت جوعاً .

 

 

*الشنقيطي”: مفتي مصر على عهد السيسي.. باع دينه بدنيا غيره!!

اعتبر محمد المختار الشنقيطي أستاذ تاريخ الأديان بكلية قطر للدراسات الإسلامية أن مفتي مصر شوقي علام هو مثال على من باع دينه بدنيا غيره، وهي أسوأ المنازل في الأخرة كما ورد في الحديث النبوي.
وكتب الشنقيطي عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” معلقا على أحكام الاعدام التي صدرت اليوم ضد الرئيس مرسي وآخرين: “مفتي مصر على عهد السفاح السيسي هو أبلغ مثال على بائع دينه بدنيا غيره.. وفي الحديث: “إن مِن أسوأ الناسِ منزلة مَن أذهب آخرته بدنيا غيره“.
وتابع في تغريدة أخرى: “المستهدف ليس مرسي ولا الإخوان بل روح الأمة الطامحة إلى التحرر من العبودية والهمجية. والإخوان طليعة الجيش ودرعه الذي يتلقى الصدمة الأولى“.
وأضاف “الشنقيطي”: “يحتاج الذين وفروا الغطاء المالي والدبلوماسي لانقلاب السفاح السيسي إلى توبة نصوح قبل أن تحل بهم لعنة الدماء الزكية التي تواطأوا في سفكها“.

 

*عماد شاهين” أحد المحالين للمفتي بقضية التخابر.. ” أستاذ جامعي عالمي.. عارض الرئيس مرسي

قضت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار الانقلابي شعبان الشامي  بإحالة أوراق 16 من رافضي الانقلاب العسكري للمفتي لإبداء الرأي الشرعي في إعدامهم  في القضايا الملفقة ضدهم، وحددت جلسة 2 يونيو المقبل للنطق بالحكم ، وأحد المحالين للمفتي هو الدكتور عماد شاهين ، الأستاذ بجامعة هارفارد.

 

كما يعمل شاهين بعدة وظائف هي “استاذ السياسة العامةالجامعة الامريكية بالقاهرة ، واستاذ كرسي الاديان والنزعات وبناء السلام جامعة نوتردام (2009-2012، واستاذ زائر جامعة هارفارد (2006-2009).

 

كما عمل شاهين كمحرر رئيسي لموسوعة أكسفورد للإسلام والسياسة.

 

وعمل عضوًا بالمجلس الأكاديمي لمركز التفاهم الاسلامي-المسيحي ، جامعة جورج تاون.

 

ويعمل شاهين عضوًا بمجلس التحرير الاستشاري، والاتجاهات البحثية لأكسفورد.

 

كما شغل منصب محرر استشاري لموسوعة أكسفورد للعالم الاسلامي (2009) ، وعضو الهيئة العلمية لمركز الحضارة للدراسات السياسة ، وعضو المجلس العلمي لإصدار مختارات من التراث الاسلامي ، مكتبة الاسكندرية ، وأخيرًا استشاري خارجي لمركز الدراسات 

 

الشرقية ، جامعة اوسلو.

 

وأصدر الدكتور عماد بيانًا عقب إحالته لنيابة آمن الدولة في قضية التخابر أكد فيه أنه فوجئ بالاتهامات التي وجهتها إليه نيابة أمن الدولة وبورود اسمه ضمن “قضية التخابر الكبرى” .

 

شملت قائمة الاتهامات لشهاين” التخابر والدعم المادي لجماعة محظورة ، وارتكاب عمدًا أفعالا تؤدى إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها، وتولي قيادة بجماعة أسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والحقوق العامة والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، وقيادة بجماعة الإخوان المسلمين التي تهدف لتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على أفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة، واستهداف المنشآت العامة بهدف الإخلال العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر“.

 

ونفي شاهين كافة  التهم التي وردت  جملة وتفصيلاً باعتبارها ليس لها أي اساس من الصحة، وتحدى نيابة أمن الدولة العليا أن تأتي بأدلة حقيقية لإثبات أي من هذه التهم

 

وذكر شاهين أنه “ظل طوال حياته  أكاديميا مستقلاً يدافع عن الديمقراطية، وسيادة القانون، وحقوق الإنسان. ومؤيداً لأهداف ثورة ٢٥ يناير المتمثلة في الحرية والكرامة الإنسانية والعدالة الإجتماعية“.

 

وأكد شاهين على أنه لم يكن يوماً عضوا بجماعة الإخوان المسلمين  متسائلًا ، كيف أكون قياديًا بها

 

وأصدر شاهين عدة مقالات عارض فيها حكم الرئيس مرسي ، كان أبرزها “أين نحن من شروط النهضة ، ومبادرات للخروج من الأزمة ، ونشرتها جريدة الشروق ، وكان نهاية مقالاته 29 يونيو عام 2013.

 

*بالأسماء..5 شهداء محكوم عليهم بالإعدام في هزلية “التخابر” و”النطرون” تفضح قضاء الانقلاب

شهد حكم اليوم بإحالة أوراق 120 من قيادات جماعة الإخوان المسلمين وحركة حماس، في قضيتي التخابر والهروب من سجن وادي النطرون إلي المفتي، عدد من الطرائف التي تشكك في نزاهة القضاء المصري وتكشف ظلم الحكم.

حيث شمل حكم الإعدام 5 متوفين فلسطينيين وأسير واحد معتقل في السجون الإسرائيلية منذ أكثر من 20 عامًا.

والأشخاص الخمسة المتوفين هم:

رائد العطار، وهو أحد أبرز قادة كتائب القسام، وقُتل بتاريخ 21 أغسطس2014.

وحسام الصانع، الذي قُتل بتاريخ 27 ديسمبر 2008، إبان الحرب الأولى التي شنتها إسرائيل على قطاع غزة، وهو عضو في حركة الجهاد الإسلامي، حسبما قال شقيقه لوكالة الأناضول في وقت سابق.

وتيسير أبو سنيمة، التي قتله الجيش الإسرائيلي يوم 8 أبريل/ نيسان 2011، وهو قائد ميداني في كتائب “عز الدين القسام”، الجناح المسلح لحركة حماس.

ومحمد سمير أبو لبدة، المتوفى عام 2005، ومحمد خليل أبو شاويش، المتوفى عام 2007، حسب بيان وزارة الداخلية في غزة.

كما ورد في قائمة المتهمين الأسير حسن سلامة المعتقل منذ عام 1996، والمحكوم بالسجن مدى الحياة، في السجون الإسرائيلية.

وقال أكرم سلامة، شقيق الأسير حسن سلامة، لوكالة “الأناضول”: “هذا افتراء، شقيقي معتقل في السجون الإسرائيلية منذ عام 1996“.

وأضاف سلامة:” المخابرات المصرية قابلت شقيقي حسن داخل السجون الإسرائيلية أثناء التفاوض حول صفقة تبادل الأسرى المعروفة باسم (الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط داخل السجون قبل أكثر من عامين“.

وحسب وزارة الداخلية في غزة، الصادر بداية العام الماضي، فإن لائحة الاتهام التي أصدرتها النيابة العامة المصرية، تستند لمعلومات كاذبة وغير دقيقة، وتأتي في سياق حملة التحريض الظالمة التي تشنها وسائل الإعلام المصرية ضد الفلسطينيين، للزج بهم في الأحداث المصرية الداخلية، بهدف زعزعة العلاقة بين الشعبين.

وقالت إن ما يقارب من نصف عدد الأسماء المذكورة (33 اسمًا) لم يُسجل لهم أي حركة سفر ولم يخرجوا من قطاع غزة.

وبينت أن 5 أسماء وردت في اللائحة لا وجود لها في السجل المدني الفلسطيني، وهم: محمد أحمد موسى، وشادي حسن إبراهيم، ورشاد محمد أبو خضيرة، ورامي أحمد خير الله، ومحمد جامع معيوف.

كما ورد 9 أسماء غير صحيحة، والتشابه بينها وبين أسماء من غزة في الاسم واسم الأب، أو الاسم واسم الجد فقط، وهو ما وصفته بالتفليق، ومحاولة إيجاد أسماء مشابهة للأسماء من القطاع-حسب نص البيان.

 

*العفو الدولية : تحويل أوراق “مرسي” للمفتي تمثيلية باطلة

وصفت محكمة العفو الدولية، اليوم السبت، قرار إحالة أوراق الرئيس محمد مرسي إلى المفتي بأنه “تمثيلية تستند إلى إجراءات باطلة، مطالبة بالإفراج عنه أو إعادة محاكمته.

وقضت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشارالانقلابي شعبان الشامي صباح اليوم بإحالة أوراق الرئيس مرسي وآخرين للمفتي لإبداء الرأي الشرعي في إعدامهم ، وحددت جلسة 2 يونيو المقبل للنطق بالحكم.ا

 

يشار إلى أن من بين المحكوم عليهم أعضاء بحركة حماس الفلسطينية، والتي أكدت بدورها، أنه من بين الأسماء المعلن عن تحويل أوراقها بالقضية للمفتي ،  أسرى بسجون الاحتلال الإسرائيلي لم يخرجوا من سجون الاحتلال منذ 20 عام ، وشهداء  توفوا منذ 2009 أي قبل حدوث الاقتحام الذي وقع في 2011 !

 

*سخرية من الحكم .. المرشد يخلع “حلة الإعدام” الحمراء ويلبسها للبلتاجى

خلع المرشد د. محمد بديع، البدلة الحمراء، التي يرتديها المحكوم عليهم بالإعدام، وألبسها للقيادي بالجماعة، د. محمد البلتاجي، بعد إعلان القاضي الانقلابي  شعبان الشامي، رئيس محكمة جنايات القاهرة، إحالة الأخير إلى المفتي لاستطلاع رأيه في الحكم بإعدامه في القضية الهزلية الملفقة والمعروفة إعلاميا بـ”التخابرالكبرى“.
بادرة بديع قابلها البلتاجي وعدد من المتهمين القابعين في قفص الاتهام بالضحكات والابتسامات.

 

*الأسير حسن سلامة.. المؤبد في إسرائيل والإعدام في مصر

لم تشفع الـ48 مؤبدا للأسير الفلسطيني حسن سلامة المسجون في سجون إسرائيل، فقامت السلطات المصرية بالحكم عليه بالإعدام، السبت، في القضية المعروفة إعلاميا بـ”اقتحام السجون” والتي تتهم فيها 75 فلسطينيا من قطاع غزة.
وأحالت محكمة مصرية، السبت، أوراق سلامة و74 فلسطينيا آخر لمفتي الجمهورية لاستطلاع رأيه بالحكم عليهم بالإعدام.
وسلامة من سكان خان يونس جنوب قطاع غزة، اعتقل في الخليل عام 1996، وحكم عليه بالسجن المؤبد 48 مرة بعد مطاردته من قبل جنود الاحتلال الصهيوني بمدينة الخليل جنوب الضفة الغربية، الأمر الذي أدى لإصابته ومن ثم اعتقاله.
اتهم بالانتماء لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) ولجناحها العسكري كتائب عز الدين القسام، وقيادته لعمليات الثأر المقدس للقائد القسامي يحيى عياش، التي أدت لوقع عشرات القتلى الإسرائيليين.
المفارقة أن 5 شهداء فلسطينيين وضعت أسماؤهم إلى جانب اسم الأسير حسن سلامة تمهيدا لإعدامهم “مجددا” رغم استشهادهم في فلسطين آخرهم رائد العطار، الذي استشهد في الحرب الإسرائيلية الأخيرة على القطاع.
ويقع سجن وادي النطرون في منخفض وادي النطرون في مدخل مدينة السادات من الجهة الجنوبية الغربية على طريق مصر إسكندرية الصحراوي.
وأعربت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” عن أسفها لقضاء المحكمة، بإحالة أوراق عدد من عناصرها إلى المفتي، لإبداء الرأي في إعدامهم، في القضية المعروفة إعلاميا باسم “اقتحام السجون“.
وقال سامي أبو زهري، المتحدث الرسمي باسم الحركة إن قرار المحكمة المصرية على عدد من أعضاء حركة حماس “مؤسف جدا“.
وأضاف أبو زهري، إن “القضية مسيسة، والحكم نقطة سيئة في سجل القضاء المصري، حيث تم الحكم على مقاومين، بينهم شهداء وأسرى“.
وتابع:” لا ندري كيف يتم الحكم على رائد العطار وحسن سلامة، الأسير المعتقل منذ عام 1996، والمحكوم بالمؤبد في السجون الإسرائيلية“.

 

*مقتل 3 قضاة وإصابة 3 آخرين في سيناء

قتل 3 قضاة، وأصيب 3 آخرون في هجوم مسلح شنه مسلحو «ولاية سيناء»، على أتوبيس يقل قضاة وموظفين بمحكمة شمال سيناء،

وقال مصدر أمني إن مسلحين من «بيت المقدس» يستقلون سيارة دفع رباعي اعترضوا طريق الأتوبيس في حي المساعيد بالعريش، وفتحوا النار على من فيه، ما أدى لمقتل 3 قضاة وإصابة 3 آخرين.

 

*في سابقة هي الأولى في تاريخ مصر.. قضاء العسكر يصدر837 حكما بالإعدام

لم يختلف قضاء العسكر كثيرا على مدى قرن من الزمان إلا أنه كان أكثر رحمة تحت وطأة الاحتلال البريطاني، حيث قضى بالإعدام على 4 من أهالي قرية دنشواي بمحافظة المنوفية عام 1906 لصالح الاحتلال البريطاني، بينما الآن يصدر على 837 من رافضي الانقلاب حكما بالإعدام في عهد الانقلاب ما بين عامي 2013 إلى 2015 لصالح الكيان الصهيوني.

115 حكما جديدا بالإعدام يصدرها قضاء الانقلاب، اليوم السبت، برئاسة المستشار شعبان الشامي بحق الرئيس محمد مرسي و114 آخرين ليرفع أحكام الإعدام منذ الانقلاب العسكري في 3 يوليو إلى 837 منها 15 حكما نهائيا، في سابقة لم تحدث في تاريخ مصر.

جاء القرار بإحالة أوراق الرئيس محمد مرسي، و 105 آخرين إلى مفتي الجمهورية لبيان الرأي الشرعي في إعدامهم بزعم اتهامهم في القضية الهزلية “الهروب من سجن وادي النطرون“.

وأصدر القاضي الانقلاب حكمًا مشابهًا بحق 16 معتقلا بزعم اتهامهم في قضية التخابر مع حركة المقاومة الإسلامية حماس من بينهم خيرت سعد الشاطر، ومحمد البلتاجي، وأحمد محمد عبد العاطي، وسندس عاصم سيد شلبي السيدة الوحيدة في القضية.

وبذلك يدخل القاضي الانقلابي شعبان الشامي في منافسة قوية مع نظيره الانقلابي محمد ناجي شحاتة صاحب أكبر رصيد أحكام بالإعدام في عهد العسكر، بدءًا من القضية التي عرفت باسم مذبحة كرداسة وأحداث مسجد الاستقامة وغرفة عمليات رابعة بمجموع أحكام قدرت بـ203 حكمًا بالإعدام.

يأتي ذلك بعد 11 يومًا من إصدار محمد ناجي شحاتة حكمًا بالإعدام على 5 مواطنين في قضية “مذبحة كرداسة ليضافوا إلى 183 في نفس القضية، وأيضا بعد قرابة 35 يومًا من إصدار ناجي شحاتة أيضا حكمًا بالإعدام على 14 من رافضي الانقلاب، بينهم د.محمد بديع المرشد العام لجماعة الاخوان المسلمين، والدكتور صلاح سلطان فيما يسمى بقضية “غرفة عمليات رابعة“.

قالت منظمة العفو الدولية -في تقرير لها، في 6 إبريل الماضي- إن المحاكم المصرية أصدرت ما لا يقل عن 509 أحكاما بالإعدام في غضون عام 2014، بزيادة نحو 400 حكم مقارنة بعدد الأحكام المُسجَّل خلال العام السابق.

وأوضح التقرير أنه من بين هذه الأحكام أحكام جماعية جائرة بالإعدام التي صدرت ضد 37 شخصًا في إبريل 2014، وضد 183 شخصًا في يونيو 2014. بينما قدرها المرصد المصري للحقوق والحريات في تقرير له منتصف إبريل الماضي بـ717 حكمًا بالإعدام، ليضاف اليها 5 أحكام بالإعدام جديدة في قضية كرداسة، و115 حكمًا اليوم في قضيتي وادي النطرون والتخابر مع حماس ليصل الرقم الإجمالي إلى 837.

 

*إطلاق نار على تمركز أمني بالشيخ زويد

أفاد شهود عيان من منطقة جنوب مدينة الشيخ زويد، أن مجهولين أطلقوا النار على ارتكاز أمنى بمنطقة الوحشى على طريق الجورة جنوب مدينة الشيخ زويد، وردت القوات على مصدر إطلاق النيرن، وتم تبادل إطلاق النار لفترة وجيزة دون وقوع إصابات بين القوات أو خسائر

وأشارت المصادر، إلى أن سيارة تابعة لشركة خدمات القوات الدولية متعددة الجنسيات تعرضت للنيران أثناء مرورها من محيط المنطقة دون أن يصاب أحد من مستقليها وهم من الموظفين المدنيين بمطار القوات الدولية بقرية الجورة جنوب الشيخ زويد

 

*تميم البرغوثي: لا ندري من سيعدم من!

علّق الشاعر ، تميم البرغوثي، عبر منشور له على موقع التواصل الاجتماعي تويتر”، على أحكام الإعدام الصادرة صباح اليوم السبت بقضية “وادي النطرونبقوله “لا ندري من سيعدم من؟“.

وقررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة اليوم السبت بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار الانقلابي شعبان الشامي، إحالة أوراق المعتقلين فى قضية الهروب من وادي النطرون إلى المفتي لأخذ الرأي الشرعي فيما ورد من اتهامات لعشرات المعتقلين أبرزهم “الرئيس محمد مرسى، الدكتور سعد الكتاتنى، الدكتور عصام العريان ، الدكتور يوسف القرضاوي ” وحددت جلسة 2 يونيو، للحكم فى القضية

 

*رفض استئناف 3 حرائر بدمياط علي قرار حبسهن

قررت محكمة جنح مستانف دمياط، اليوم السبت، رفض استئناف 3 من حرائر دمياط على قرار حبسهن بزعم اتهامهن بإثارة الشغب والفوضى في منطقة ميدان سرور وحمل السلاح، وقررت تجديد حبسهن 15 يوما صدر القرار بحق كل من : هبة أبو عيسى – 17 عامًا، وأمل الحسيني – 17 عامًا، وإسراء عبده فرحات- 17 عامًا
وفى سياق متصل، اعتقلت قوات أمن الانقلاب بمحافظة دمياط، طالبين من رافضى الانقلاب بالمحافظة فى حملة اعتقلات استهدفت مركز الزرقا، وقال شهود عيان: إن تشكيلات أمنية تابعة لقوات العسكر اعتقلت كلا من على الطالبين هادى كامل بدير، وعبد الرحمن إيهاب الملاحى، وهما من سكان قرية “تل الكاشف ” وذلك خلال تواجدهما بقرية دقهلة التابعة لمركز الزرقا بدمياط، ووجهت لهما قوات الانقلاب تهما تحت زعم خرق قانون التظاهر وإثارة الشغب والفوضى.

 

*أسماء وتفاصيل: إحالة “مرسي” و115 آخرين للمفتي بهزليتي “التخابر واقتحام السجون

قررت محكمة جنايات القاهرة اليوم السبت، برئاسة المستشار شعبان الشامي، إرسال أوراق هزليتي “اقتحام السجون والتخابر” إبان ثورة 25 يناير 2011، الرئيس محمد مرسي والمرشد العام للإخوان المسلمين د. محمد بديع ونائباه خيرت الشاطر ورشاد بيومي، والعلامة د. يوسف القرضاوي، ورئيس حزب الحرية والعدالة د.  سعد الكتاتني، د. محيي حامد، د. عصام العريان، د. محمد البلتاجي، د. أحمد محمد عبد العاطي، وزير الإعلام الأسبق صلاح الدين عبد المقصود إلى مفتي الجمهورية لإبداء الرأي الشرعي.

كما تشمل القائمة: خيرت سعد الشاطر ومتولي وأسامة سعد وكمال علام وأحمد زايد الكيلاني ورمزي موافي ومحمد رمضان الفار وأيمن نوفل محمد الهادي ومحمد حسن السيد ومحمد يوسف منصور “وشهرته شهاب“.

 

الأسماء كاملة: “محمد أحمد موسى علي حسام عبد الله عاهد عبد ربه وعبد العزيز صبحي العطار وأحمد عيسى النشار وأسامة فتحي علي فرحان وأنيس منصور وافي وعبسي دغمش وسعيد شوبير وشادي حسن إبراهيم حنك ومصطفى ناهظ شهوان هارون عبد الرحمن هارون وبلال إسماعيل محمد وتوفيق خميس حامد القدرة وجمعة سالم وحافظ عبد النعيم ورائد محمد” وحسن ورامي حسن علي صمصون ورمزي زهدي وسامي فايز ونائل عطا ومحمد سمير وبلال فتحي وأسامة علي وعبد الناصر وبشير مشعل ومحمد موسى ورامي شوقي منصور ومحمد خليل شبانة وحسن سلامة وفيصل جمعة أبو شلوف ومحمد الصلاوي ورامي عياش وسعد الله أبو العمرين وسعيد الحناني ومحمد فايق جودة وزكريا محمود النجار وإياد صابر ومحمد المغازي وباسل إبراهيم الدجلي ومحمد سهيل بدوي ومحمود أبو خضيرة ومحمد لطفي أبو عبيد ومحمود فضل حسين وأشرف عبد المجيد ومحمد خليل أبو شويش وعلي إبراهيم الهنص ورامي أحمد خير الله وأحمد فايز وصلاح العطار ومحمد جامع ومحمد أبو فخر” وأيمن محمود خليل أبو طاهر وأكرم خليل جبر صيام وخميس أبو النور ورائد العطار وعادل مصطفى حمدان ومحمد محمود عويضة وإبراهيم إبراهيم مصطفى حجاج والسيد محمود عزت إبراهيم عيسى وأحمد علي العابس وناجي حسن الزمر وأحمد رامي عبد الواحد وعبد الغفار ومحمد حسن الشيخ موسى وناصر سالم الحافي ويحيى سعد فرحان سعد محمد وأحمد محمد عبد الرحمن عبد الهادي والسيد النزيل محمد العويضة ورجب محمد محمد البنا وعلي عز الدين ثابت علي ويوسف عبد الله القرضاوي ومتولي صلاح الدين عبد المقصود وأسامة سعد وكمال علام وأحمد زايد الكيلاني ورمزي موافي ومحمد رمضان الفار وأيمن نوفل محمد الهادي ومحمد حسن السيد ومحمد يوسف منصور “وشهرته شهاب” ومحمد بديع سالم ورشاد بيومي ومحيي حامد السيد أحمد ومحمد سعد توفيق الكتاتني ومحمد مرسي عيسى العياط وعصام الدين حسين العريان“.

وبهزلية التخابر”، كل من: “خيرت سعد الشاطر، ومحمد البلتاجي، وأحمد محمد عبد العاطي، والسيد محمود عزت، وعيسى متولي صلاح الدين، وعمار محمد، وأحمد البنا، وأحمد سليمان، والحسن سعد الشاطر، وسندس عاصم سيد شلبي، وأبو بكر حمدي كمال المشالي، وأحمد محمد الحيد، ورضا فهمي، ومحمد أسامة العقيد، وحسن القزاز، وإبراهيم فاروق الزيات“.

بعد وصول الرئيس الدكتور محمد مرسي، وعدد كبير من المعتقلين، أكاديمية الشرطة، لوّح المعتقلون بشارات رابعة، ورددوا هتافات، كان يقودها الداعية صفوت حجازي، كان من أبرزها “مصر يا أم ولادك أهم دول عشانك شالوا الهمّ”، “يسقط حكم العسكر”، “ثوار أحرار هنكمل المشوار“.

استمرت جلسات هزلية التخابر لمدة 450 يوما، حيث بدأت أولى الجلسات يوم 16 فبراير 2014، وعقدت خلالها قرابة 45 جلسة، حتى حُجزت للحكم بجلسة اليوم الموافق 16 مايو الجاري.

واستمرت جلسات هزلية اقتحام السجون لمدة 468 يوما، حيث بدأت أولى الجلسات يوم 28 يناير 2014، وعقدت خلالها قرابة 35 جلسة، حتى حجزت للحكم بجلسة اليوم الموافق 16 مايو الجاري.

وبعد وصول الرئيس الدكتور محمد مرسي، وعدد كبير من المعتقلين، أكاديمية الشرطة، لوّح المعتقلون بشارات رابعة، ورددوا هتافات، كان يقودها الداعية صفوت حجازي، كان من أبرزها “مصر يا أم ولادك أهم دول عشانك شالوا الهمّ”، “يسقط حكم العسكر”، “ثوار أحرار هنكمل المشوار“.

وظهر المعتقلون بالزي السجن الأزرق، فيما ارتدى بعضهم زي الحبس الاحتياطي، وارتدى الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، وسعد الحسيني محافظ كفر الشيخ الأسبق، زي الإعدام، لسابقة الحكم عليهما في قضية أخرى

 

أباتشي الانقلاب يقتل مواطني سيناء . . الأربعاء 5 مايو

أباتشيأباتشي الانقلاب يقتل مواطني سيناء . . الأربعاء 5 مايو

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* سماع دوي انفجار ضخم بمحيط مدينة الشيخ زويد بـشمال سيناء يعقبه اطلاق نار كثيف

سماع دوي انفجار ضخم بمحيط مدينة الشيخ زويد بـ شمال سيناء يعقبه اطلاق نار كثيف لقوات الجيش من مختلف اﻻرتكازات الأمنية بالمدينة.

 

*أباتشي الانقلاب يقتل 21 مواطنًا بسيناء

كشفت مصادر عسكرية رفيعة المستوى، أن طائرات الأباتشي بجيش الانقلاب الدموى، قتلت اليوم الأربعاء 21، مواطنا فى سيناء بعد استهدافهم بالأباتشي من داخل منزل بقرية المطلة جنوب رفح.

 

*أول تعليق من «أبوإسماعيل» على حكم براءته

قال حازم صلاح أبو إسماعيل في تصريحات إعلامية له عقب براءته اليوم، في قضية سب الشرطة، أنه لم يكن متوقع حكم البراءة، والحكم جاء على غير المزاج العام للدولة، ومختلف عن المسار المتبع منذ فترة، واختتم حديثه قائلا: الحمد لله على كل حال وحشتوني والله”.

وقد التف عدد من محامين قضية البراجيل التي تنظر اليوم بنفس المحكمة حول حازم صلاح مهنئيه بالحكم وداعيين له بالصبر، وفور النطق بالحكم قام الدفاع المتواجد بالتصفيق علي قرار المحكمة.

وكانت محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار محمد محمود محمد، المنعقدة بمعسكر الأمن المركزي بأكتوبر، قضت بقبول المعارضة شكلا في معارضة القيادي “حازم صلاح أبو إسماعيل” على حكم حبسه سنة مع الشغل في القضية المعروفة بـ “سب الشرطة” وإلغاء الحكم وبراءته مما نسب إليه.

وتجدر الإشارة إلى أن محكمة جنايات الجيزة قد قضت بالسجن لمدة سنة مع الشغل على “أبو إسماعيل” على ضوء اتهامه بسب وقذف ضباط الشرطة، وهجوم وصف الضباط بألفاظ يعاقب عليها القانون وإطلاق تصريحات مسيئة ضد وزير الداخلية.

 

*براءة “حازم أبو إسماعيل” من تهمة سب وزير داخلية الانقلاب السابق

أصدرت محكمة جنايات الجيزة، اليوم الأربعاء، حكمها ببراءة الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل، في قضية اتهامه بسب وقذف ضباط شرطة، ووزير داخلية الانقلاب الأسبق أحمد جمال الدين، وذلك في إعادة محاكمته والتي سبق وأن حُكم عليه فيها بالسجن عام مع الشغل والنفاذ.

تضمنت صحيفة الدعوى، أن حازم أبو إسماعيل، هاجم في 30 ديسمبر 2012، جهاز الشرطة من خلال مقاطع على الإنترنت، ووصف الضباط بألفاظ يعاقب عليها القانون، وفقا لنص قرار الاتهام، وأطلق تصريحات بها عبارات مسيئة ضد وزير داخلية الانقلاب آنذاك اللواء أحمد جمال الدين.

وأضافت، أن هناك مقطع فيديو قال فيه أبو إسماعيل: “أنا اللي ما قُلتوش قبل كده هقوله الآن.. أنا قلت لأحمد جمال الدين في مكتبه أنت متواطئ مع مدير مصلحة الأمن العام، وإن الشرطة عايزة تتجلد كلها“. 

 

* النور: مستعدون للوساطة بين الإخوان والدولة

أبدى حزب النور استعداده القيام بوساطة بين حكومة إبراهيم محلب، وجماعة الإخوان المسلمين، وفق القواعد التي ترسيها الحكومة لذلك، في الوقت الذي نفى فيه الحزب السلفي وجود اتصال حالي بينه وبين الجماعة

وقال المهندس صلاح عبد المعبود، عضو الهيئة العليا لحزب النور، الذراع السياسية للدعوة السلفية، إن الحزب على استعداد للقيام بدور الوسيط بين جماعة الإخوان المسلمين، والدولة ممثلة في عبد الفتاح السيسي، (قائد الانقلاب العسكري)، وفقا للشروط التي تضعها الحكومة وليس وفقا لشروط الجماعة.

ونفى في الوقت ذاته، دخول الحزب في وساطة بين الدولة وجماعة الإخوان المسلمين، ممثلة في الدكتور سعد الكتاتني، رئيس حزب الحرية والعدالة، الذراع السياسية للإخوان، والمهندس أبو العلا ماضي، رئيس حزب الوسط، في الوقت الراهن.

وأضاف عبد المعبود: أن الحزب يرحب بالمصالحة بين أبناء المجتمع المصري كافة، لافتا إلى أن الوقت الراهن لا يوجد باب للمصالحة للدخول إليه بين الإخوان والحكومة.

وأشار القيادي السلفي إلى أن النور لا يتواصل مع الإخوان في الفترة الراهنة، لافتا إلى أن النور يقبل الوساطة بين الجماعة والنظام الحالي، وفقا للشروط التي تضعها الحكومة المصرية وليس الإخوان.

 

* نشطاء يسخرون من تحذيرات “الداخلية”

نشرت صفحة الجهاز الإعلامي لوزارة الداخلية على “فيس بوك”، خبرًا تحذيريًا من وجود عصابات تصدم المواطنين بالسيارات وتنقلهم لمستشفى خاص لسرقة أعضائهم، وسخر نشطاء الـ “فيس بوك” من الخبر التحذيري وجاءت التعليقات كالتالي:

أحمد صلاح: شكرا لتحذيركم.. بلغوا البوليس الهندي عشان البوليس المصري قاعد على النت.

إسلام عشري : طيب ما تبلغوا الشرطة !

علا محمد : مش عارفة من غير البوست ده كنت هعيش إزاي

منة الله : وانت فين يا روح

شيماء حسن : حدي يبلغ البوليس

منال عارف : قبضتوا عليهم ولا مشغولين في ياسمين!.

 

*تجديد حبس 27 معتقلًا بكفر الشيخ 15 يومًا

قررت نيابة كفر الشيخ، اليوم الأربعاء، تجديد حبس 27 معتقلا معارضا للانقلاب العسكري، 15 يومًا على ذمة التحقيق.

 وكانت أجهزة أمن الانقلاب بكفر الشيخ، قد ألقت القبض عليهم منذ أيام؛ تنفيذًا لأوامر الضبط والإحضار الصادرة بحقهم من سلطات الانقلاب؛ حيث وَجهت إليهم تهما ملفقة منها “حيازة مطبوعات ومنشورات بعلامة رابعة، وترديد هتافات ضد الجيش والشرطة“.

 

*بعد مرور 9 أيام … لا يزال الأختفاء القسرى لأثنين من رافضي الإنقلاب بالسويس

قامت قوات امن الإنقلاب قبل 9 أيام باختطاف أثنين من رافضي الإنقلاب بالسويس وهم الأستاذ عصام حسن “مدرس” ، و الأستاذ محمد سمير “مأمور بجمرك بورتوفيق” وتم إخفائهم قسرياً حتي الآن .. لم يعرضوا علي النيابة ولم يتواصل معهم محاميهم.
وأصدرت رابطة أسر معتقلي السويس بياناً تندد فيه بالأفعال الشنيعة كما وصفتها لقوات أمن الإنقلاب محملة لهم المسؤولية كاملة عن سلامتهم بعد تواتر الأنباء عن تعرضهم لأبشع أنواع التعذيب داخل مقر أمن الدولة بالسويس .

 

*تأجيل محاكمة 22 من رافضي الانقلاب بالإسماعيلية

أجلت محكمة جنايات الإسماعيلية، اليوم الأربعاء،محاكمة 22 من رافضي الانقلاب إلى جلسة 9 أغسطس القادم؛ لاستكمال مرافعة الدفاع.
وتضم القضية عددا من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، بينهم: محمد طه وهدان عضو مكتب الإرشاد، وصبري خلف الله مسئول المكتب الإداري لجماعة الإخوان بالمحافظة، وعلي عبد اللاه أمين الإعلام بحزب الحرية والعدالة بالمحافظة، و19 آخرين بينهم طالبة جامعية.
اعتقلت قوات أمن الانقلاب عددا من المعتقلين في القضية خلال مهاجمتها إحدى التظاهرات المؤيدة للشرعية بحي السلام، يناير من العام الماضي، ووجهت لهم قائمة من التهم الملفقة منها الانتماء لجماعة محظورة، والتجمهر واستعراض القوة واستخدام العنف.

 

* خازوق “البنك المركزي”.. نجل هيكل يؤكد: الاحتياطي النقدي يقترب من الصفر!

كشف رجل الأعمال المصري الداعم للانقلاب حسن هيكل نجل الكاتب المصري محمد حسنين هيكل أن الاحتياطي الحقيقي المصري من النقد الأجنبي يقترب من الصفر.
ونشر نجل هيكل الداعم للانقلاب رسما توضيحيا يظهر تراجع الاحتياطي النقدي من ثورة يناير وحتي نهاية العام السابق. ويكشف الرسم التوضيحي الفارق بين الرقم الحقيقي للاحتياطي والرقم الذي تعلنه حكومة الانقلاب.
وذكر هيكل فى تغريدة له عبر حسابه بموقع تويتر: “الاحتياطي يرتفع لـ ٢٠,٥ مليار دولار، كله تقريباً مش بتاعنا، ولكن ودائع بلدان أخرى … (وأيوة مش عاوز اكمل الرسم).
وأعلن البنك المركزي ارتفاع احتياطي النقد الأجنبي ولكنه لم يكشف الحقيقية للرأي العام والتي تشير إلي أن الاحتياطي الذي تعلنه الحكومة مبني على القروض الخارجية والسندات.
وأصدر البنك المركزي اليوم بيانا ذكر فيه ارتفاع الاحتياطي النقدي بنهاية إبريل الماضي إلي 20.53 مليار دولار، بمعدل زيادة بلغ نحو 5.23 مليار دولار عن مارس السابق.
وكانت الانقلاب قد تلقى نحو 6 مليارات دولار من دول الخليج الداعمة للانقلاب ” الامارات، السعودية، الكويت”، بنهاية إبريل الماضي.

 

*3 يوليو .. النطق بالحكم في هزلية اقتحام قسم أوسيم

حددت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعسكر الأمن المركزى، اليوم الأربعاء، جلسة ٣ يوليو القادم، للحكم على 27 معتقلا بينهم القيادى محمود عامر، بدعوى اقتحام قسم شرطة أوسيم، عقب فض اعتصامى رابعة والنهضة فى أغسطس 2013.

كانت النيابة العامة لفقت للمعتقلين تهما، منها: “حيازة أسلحة نارية، ومحاولة اقتحام منشأة شرطية“.

 

* انفجار قنبلة وإبطال مفعول أخرى بالأقصر

انفجرت قنبلة صوتية صباح اليوم الأربعاء، بجوار فندق الونتر بلاس، بمنطقة العوامية بمحافظة الأقصر، عقب عثور قوات أمن الانقلاب في اكتشاف قنبلة صوتية أخري، بالقرب من فرع أحد البنوك علي طريق الكورنيش.

وتلقى مدير أمن الأقصر الانقلابي إخطارًا أمنيًا يفيد بتمكن قسم المفرقعات من اكتشاف قنبلة صوتية قبل انفجارها، كانت عبارة عن ماسورة موصل بها أسلاك وبها مادة متفجرة

وفرضت الأجهزة الأمنية طوقًا أمنيًا حول المنطقة، وتقوم حاليًا بتمشيط الأماكن المجاورة.

 

 

*تأجيل محاكمة مرسي وعشرة آخرين بقضية التخابر الثانية

أجّلت محكمة جنايات القاهرة المصرية، اليوم الأربعاء، محاكمة الرئيس المصري المعزول، الدكتور محمد مرسي، وعشرة آخرين من كوادر وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين، في قضية اتهامهم بالتخابر وتسريب وثائق ومستندات صادرة عن أجهزة الدولة السيادية إلى مؤسسة الرئاسة، وتتعلق بالأمن القومي والقوات المسلحة المصرية، وإفشائها إلى دولة قطر، إلى جلسة غداً الخميس.
ومن المقرر استكمال عملية فض الأحراز بالقضية، والمقدمة من النيابة العامة كدليل اتهام ضد المتهمين، وهي الأحراز التي أثارت السخرية في الجلسات الماضية نظراً لكون أغلبها عبارة عن أفلام وأغانٍ.

 

*فورين أفيرز”: السيسي لا يفّرق بين المعارضين والمتطرفين

حمّل الباحث جيفري مارتيني من مؤسسة “راند” البحثية، النظامَ المصري، مسئولية تأجيج التطرف في البلاد، متهما عبد الفتاح السيسي -قائد الانقلاب العسكريبالفشل في التمييز بين المتطرفين والمعارضين السياسيين الذين لا ينتهجون العنف.

وقال مارتيني خلال تحليله بمجلة فورين أفيرز: “فشل النظام المصري في التمييز بين المتطرفين والمعارضين السياسيين الذين لا ينتهجون العنف.

وكتب مارتيني تحت عنوان “إغواء الرجل القوي…لماذا يعتبر السيسي أخطر مما تظنه واشنطن: “نظام السيسي يدفع غير المتطرفين للشراكة مع المتطرفين من أجل مقاومة عدو مشترك“. 

 

*وزير خارجية السويد السابق: السيسي خطر على مصر

وصف كارل بيلدت وزير خارجية السويد السابق ممارسات منسوبة لنظام الانقلاب في مصر بقيادة “عبد الفتاح السيسي” بأنها تشكل “خطرا على مصر“.

 واقتبس عبر حسابه على تويتر اليوم الثلاثاء، فقرة من مقال للباحث جيفري مارتيني من مؤسسة راند البحثية تحت عنوان “إغواء “الرجل القوي”…لماذا يعتبر السيسي أخطر مما تظنه واشنطن؟
 
الفقرة المقتبسة زعمت أن “نظام السيسي يدفع غير المتطرفين للشراكة مع المتطرفين من أجل مقاومة عدو مشترك”، وعلق المسؤول السويدي السابق قائلا: “ خطر على مصر“.

 

*250 طيارا يوقعون علي استقالات جماعية بشركة “مصر للطيران

قال الطيار شريف المناوى رئيس رابطة الطيارين المصريين، إن 250 طيارا يعملون بشركة مصر للطيران (حكومية) وقعوا علي استقالات جماعية، وسوف يتم تقديمهما اليوم إلي المسئولين اعتراضا منهم علي اللائحة المالية الجديدة الغير عادلة علي حد قوله.
وأضاف “المناوي” في تصريحات للصحفيين في الساعات الأولي من صباح اليوم الأربعاء بالقاهرة، إن الاستقالات الجماعية تمت خلال اجتماع الرابطة  الطارئ  الذي عقد مساء أمس الثلاثاء واستمر حتي الساعات الأولي من اليوم الأربعاء لبحث اللائحة المالية الجديدة.
وأوضح المناوي أن اللائحة الجديدة ضد قوانيين العمل، مشيرا إلى أن بها عوار كبير، ومنحازة إلى فئة معينة “تميز فئة الإدارة عن فئة الطيارين“.
وأشار إلى أن وفد من الرابطة سوف يتوجه اليوم إلى مجلس الوزراء لتقديم الاستقالات الجماعية، ووفد أخر سيتوجه إلى مصر للطيران ووزير الطيران لتقديم تلك الإستقالات، مؤكدا على انتظام العمل التام في جداول تشغيل الطائرات لحين البت في الاستقالات.
وقال إن اللائحة تم إعدادها وتنفيذها دون موافقة الرابطة والطيارين، مشيرا إلى أن اعتراضهم في اللائحة على تميز الإدارة بمميزات مادية، ولم يعطي الطيارين حقوقهم ولا مميزات مادية.
وأوضح المناوي أن أي  شركة طيران تقوم بزيادة رواتب الطيارين بنسبة ٥٪ سنويا وهي نسبة التضخم، في حين أن الطياران في مصر للطيران لم يحصلوا على أي زيادة منذ عام 2005، لذلك نطالب بفرق نسبة التضخم عن الأعوام السابقة، وهو ما حدث في اللائحة الجديدة مع الإدارة ولم يحث مع الطيارين.
وقال إن الاعتراض في اللائحة الجديدة على بند الأجازة العارضة، حيث تشترط اللائحة الجديدة على موافقة صاحبة العمل في الإجازة العارضة، وهو ما نعترض عليه.
وقال رئيس رابطة الطيارين المصريين أن مجلس إدارة الرابطة في انعقاد دائم حتي تحل مشكلة الطيارين.
وأشار إلى أن ما يقرب من 800 طيارا يعملون حاليا في مصر للطيران.

 

* الامن يشن حمله مداهمات لعدد من المؤسسات الحكومية ببنى سويف ويعتقل 3 من رافضى الانقلاب

قال شهود عيان ان قوة امنيه مكبرة اقتحمت ظهر اليوم قرية اشمنت وتوابعها بشمال بنى سويف وداهمت عدد من المؤسسات الحكومية

وبحسب شهود عبان فان الامن اعتقل 3 من رافضى الانقلاب وهم ناصر كامل موجه واعتقل من لجنه امتحانات بقرية النجع ؛ كما اعتقل احمد حربى من مكتب بريد اشمنت والذى افرج عنه منذ 3 اشهر بعد اعتقاله لعدة اشهر ؛ كما اعتقل محمد عبدالعظيم الشرقاوى من مقر عمله بمديرية الكهرباء بمدينه سويف

 

* بعد أنباء التحقيق في مقتل ميادة أشرف .. مدير “رايتس ووتش”:وماذا عن قتلى مجزرة رابعة؟

استنكر كينيث روث المدير التنفيذي لمنظمة هيومن رايتس ووتش ما تردد عن اعتزام سلطات الانقلاب العسكري في مصر فتح تحقيق يتهم المجرم  وزير الداخلية  السابق محمد إبراهيم في قضية الصحفية ميادة أشرف التي قُتِلت برصاص الشرطة في مارس العام الماضي، بينما تغض الطرف عن مسؤولية إبراهيم عن قتل 817 شخصا- بحسب الأرقام التي بحوزته- في فض اعتصام ميدان رابعة العدوية.

وقال روث في تدوينة على حسابه الخاص بموقع تويتر “التحقيق مع إبراهيم في مقتل الصحفية ميادة أشرف لكن حتى اﻵن لم يتم التحقيق معه في مقتل 817 شخصا في اعتصام رابعة“.

وأفادت تقارير إعلامية أمس الثلاثاء بأن نائب عام الانقلاب المستشار هشام بركات أمر بفتح تحقيقات موسعة في البلاغ المقدم من نقابة الصحفيين، وأسرة الشهيدة ميادة أشرف، ضد إبراهيم، لاتهامه بالمسئولية الجنائية عن قتلها في أحداث عين شمس التي وقعت العام الماضى.

ووقعت أحداث مجرزة اعتصام رابعة العدوية في عهد محمد إبراهيم، حيث قُتِل خلالها  627 بحسب تقديرات وزارة الصحة الانقلابية – وأكثر من 3 ألاف شخص بحسب منظمات محايدة – فيما وصفت منظمة هيومن رايتس ووتش ماحدث بأنه على الأرجح جرائم ضد الإنسانية وأخطر حوادث القتل الجماعي غير المشروع في التاريخ المصري الحديث

 

* انفجار قنبلة وإبطال مفعول أخرى بالأقصر

انفجرت قنبلة صوتية صباح اليوم الأربعاء، بجوار فندق الونتر بلاس، بمنطقة العوامية بمحافظة الأقصر، عقب عثور قوات أمن الانقلاب في اكتشاف قنبلة صوتية أخري، بالقرب من فرع أحد البنوك علي طريق الكورنيش.

وتلقى مدير أمن الأقصر الانقلابي إخطارًا أمنيًا يفيد بتمكن قسم المفرقعات من اكتشاف قنبلة صوتية قبل انفجارها، كانت عبارة عن ماسورة موصل بها أسلاك وبها مادة متفجرة.

 

وفرضت الأجهزة الأمنية طوقًا أمنيًا حول المنطقة، وتقوم حاليًا بتمشيط الأماكن المجاورة.

 

* وسط اهمال الانقلاب .. “انهيار العقارات” بالدقهلية.. الحياة أرخص من إيجار شقة

 أصبحت الأخبار المتعلقة بانهيار العقارات وسقوطها بمحافظة الدقهلية، أمرًا عاديًا في الآونة الأخيرة، كان آخرها سقوط أجزاء من أحد المنازل المكونة من 4 طوابق بشارع المديرية بمدينة المنصورة، أمس وإخلاؤه من السكان بعد انهيار شرفتي الدورين الثالث والرابع وأرضية الدور الرابع.
طبقًا لتصريحات إعلامية لمسؤولي المدينة والحي، فإن جميع العقارات المنهارة صادر لها أوامر إزالة، وهناك عقارات أخرى صادر لها قرارات إزالة إلا أن سكانها مازالوا يقطنونها حتي الآن، لعدم وجود بديل آخر لهم.

محمد عبد الله، موظف، أحد سكان منطقة عزبة عقل بالمنصورة، قال إنه يسكن بالدور الخامس بعقار مكون من 6 طوابق، صادر له قرار إزالة للطابقين الخامس والسادس، إلا انه لايوجد أمامه حل آخر، سوى السكن في المنزل وعدم تركه، مع زوجته وأولاده، مشيرًا إلى أنه عند صدور قرار الإزالة يجب تخصيص مكان للأسر المتضررة حتي يتمكنوا من إخلاء المنزل وتنفيذ القرار قبل وقوع الكارثة.

أما عمر السعيد، محاسب من مدينة ميت غمر، علق قائلًا: “إحنا مش بنسمع عن قرار الإزالة، إلا بعد وقوع المنازل، لكن مفيش لجان بتمر ولابتعاين ولافي ضمير وبنستني لما الكارثة تقع وممكن ناس تموت“.

منال محمد، ربة منزل، من مدينة المنصورة، قالت إن ضيق ذات اليد يدفع المواطنين لمعايشة الأمر الواقع، موضحة أن جميع العقارات الآيلة للسقوط والصادر لها قرار إزالة، هي عقارات قديمة سكنها المواطنون بمبلغ زهيدة، وفقًا لقانون الإيجار القديم.

وأشارت منال، إلى أ،ه من الممكن أن يبلغ إيجار الشقة 10 جنيهات شهرية مثلًا، فعندها يكون منه غير المعقول أن يترك أحد شقته التي لاتكلفه أي أعباء مالية، ويدخل في دوامة البحث عن شقة بقانون الإيجار الجديد.

وقبل أيام قليلة شهدت مدينة السنبلاوين ظهور شروخ واضحة وتشققات بأحد العقارات بميدان المشد، فقرر رئيس مجلس المدينة أحمد الشربيني، إبلاغ الشرطة وتبين أن العقار صادر له قرار إزالة أيضًا وتم مخاطبة سكانها لإخلائه.

وقبلها شهدت مدينة منية النصر إنهيار مفاجئ لأحد العقارات المكونة من 3 طوابق وأنقذت العناية الإلهية سكانه، لسقوطه عقب خروجهم للعمل والمدارس صباحًا وذلك بسبب قيام عمال بالحفر بأحد العقارات المجاورة له.

عقار مدينة دكرنس هو الأشهر بتلك القضية، والذي سقط يناير الماضي، وأسفر عن وفاة شخص وإصابة 3 آخرين والعناية الإلهية أنقذت أسرتين من الموت المحقق من ساكني العقار الأسرة الأولى لشخص يدعى مدحت ذكي مكونة من 5 أفراد كانت خارج العقار لحضور أحد الأفراح الأسرة الأخرى لشخص يدعي إبراهيم وزوجته كانوا بالمحل الخاص بهم.

مدحت ذكي أحد السكان المتضررين من عقار دكرنس المنكوب، قال إنه عقب الإنهيار منحت وزارة الإسكان 7 شقق للأسر المتضررة بإسكان الشباب بقرية نجير بمركز دكرنس، تعويضًا لهم، على أن تكون هذه الشقق بنسبة مخفضة عن ثمنها اﻷصلي، وتدفع على أقساط لمدة 20 سنة.

ويكمل ذكي، أنهم فوجئوا عقب ذلك بأن رئيس مجلس المدينة يقدم لهم قرار الحصول على الشقة كأي مواطن عادي، وهو مبلغ 5000 آلاف جنيه مقدمًا، و600 جنيه أقساط شهرية لمدة 20 سنة ليكون ثمن الشقة في النهاية 149 ألف جنيه.
من جانبه قال المهندس حسام الدين إمام محافظ الدقهلية الانقلابي في تصريح صحفي، إنه شدد علي رؤساء الأحياء والمدن بمتابعة وتفقد المنازل جيدًا ورصد العقارات المخالفة والصادر لها قرار إزالة وحصرها والعمل علي سرعة إخلائها وتوفير أماكن بديلة للسكان ، ولكن ما زال الأمر محلك سر !

 

الانقلاب يواصل التدخل في ليبيا وشجع على عودة نظام مبارك. . الثلاثاء 5 مايو

بلاد الظلمالانقلاب يواصل التدخل في ليبيا وشجع على عودة نظام مبارك. . الثلاثاء 5 مايو

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*حريق هائل يلتهم مدرسة الحرية الثانوية التجارية بشبين الكوم

 

*هبوط أرضي كبير بشارع عبد السلام عارف بالمنصورة

تسبب هبوط أرضي مفاجئ عصر اليوم، في شارع عبد السلام عارف بمنطقة دوران المجزر بمدينة المنصورة، في حالة من الذعر والارتباك المروري، وأدى الهبوط إلى سقوط الرصيف وثلاثة أعمدة كهرباء واصطدام 3 سيارات وتوقف الحركة المرورية بالكامل.

وعقب معاينته لموقع الهبوط، شكل حسام الدين إمام، محافظ الدقهلية، لجنة فنية وهندسية من حي غرب وشركة المياه لفحص الهبوط والمنطقة المحيطة وبيان أسبابه وعلاجه، كما وجه بتكثيف التواجد المروري بالمكان لتنظيم الحركة المرورية.

يذكر أن هذا الهبوط الأرضي هو الثاني خلال اليوم بمدينة المنصورة، حيث شهدت المنطقة الواقعة خلف مبنى الأمن المركزي بمدينة المصورة هبوطًا أرضيًا صباح اليوم نتج -حسب شهود عيان- عن كسر أحد اللوادر لماسورة مياه أثناء حفره بالمنطقة المذكورة.

 

*احترس.. جوالك قد يقودك إلى السجن بمصر

فوجئت بطلب ضابط الشرطة، تفتيش هاتفي المحمول عند مروري على أحد الكمائن الأمنية في الفيوم، وعندما وجدوا صورة شعار رابعة العدوية على الهاتف، صرخ الضابط قائلا هذا إخواني، وعلى الفور تعرضت للضرب من عدد من أفراد وأمناء الشرطة ثم قاموا باعتقالي”. بهذه الكلمات روى أحمد صالح قصة اعتقاله بعد تفتيش هاتفه المحمول.

لم يشفع لصالح (29 عاما) عمله محاميا فمكثت في السجن ثلاثة أشهر، من دون تهمة قبل أن يتم الإفراج عنه، معتبرا ما جرى له “أمرا غريبا وانتهاكا تاما للحريات، خاصة أنه ليس من سلطة الداخلية وﻻ غيرها التدخل في حياة المواطنين والكشف عن انتماءاتهم السياسية“.
من جانبه أكد عادل صبري (موظف 53 عاما)، أن رجال الأمن استوقفوه بمحطة مترو الملك الصالح جنوب القاهرة وفتشوا هاتفه المحمول أيضا لكن اعتبر ما جرى له دليلا على يقظة قوات الأمن وحرصها على حماية المواطنين والممتلكات العامة“.

توسيع الاشتباه
وكانت وزارة الداخلية قد أصدرت قرارا بتوسيع دائرة الاشتباه السياسي، عن طريق تفتيش الهواتف المحمولة، وحقائب المواطنين في الأماكن العامة والمترو والشوارع “بغرض حماية المواطنين وتأمينهم، في ظل ارتفاع وتيرة العمليات الإرهابية، التي تشهدها جميع المحافظات، باستخدام عبوات ناسفة يتم تفجيرها بواسطة الهواتف المحمولة”، مشيرة إلى أن هذا الأسلوب “أسقط عددًا كبيرًا من عناصر الإخوان“.
لكن حقوقيين أكدوا استحالة صدور أي قرار بهذا الشأن من وزارة الداخلية، لمخالفة ذلك للقانون والدستور، واعتبروا أن ما يجري هو حالات اعتقال خارج إطار القانون، لكن الداخلية لم تكن تعلن ذلك في السابق، مستشهدين باعتقال طالب بجامعة القاهرة، في أحد محطات المترو بتهمة حيازة رواية “1984” لجورج أورويل.
ويرى خبير العلوم الجنائية اللواء رفعت عبد الحميد، أنَّ القرار “يمكن أن يحد من العمليات الإرهابية، وهو أمرٌ متعارف عليه في قانون الإجراءات الجنائية منذ عام 1937“.
وأضاف -في تصريحات صحفية- أن هناك نوعين من الأمن هما الأمن الجنائي الذي يتعلق بالجريمة غير المنظمة، مثل “جرائم السرقة، والقتل، والاغتصاب، والأمن السياسي، الذي يعتمد على تتبع الأفراد الذين يسعون للإضرار بالمصلحة العامة للدولة، ومن حق الدولة أن تبذل قصارى جهدها لملاحقة الجماعات الإرهابية التي تهدد الأمن القومي.
وشدد على أن تفتيش الهواتف والحقائب “ساهم في اعتقال عشرات الإخوان، في كمائن الشرطة أو في محطات المترو، بعد أن عثر أفراد الأمن، بحوزتهم على صور وفيديوهات مسيئة للجيش والشرطة، وشعار رابعة العدوية، وفيديوهات لمظاهرات الإخوان، وصور مسيئة للرئيس السيسي“.
غير دستوري
في المقابل استبعد مسؤول الملف المصري في مؤسسة الكرامة لحقوق الإنسان أحمد مفرح، صدور قرار رسمي بهذا الخصوص من وزارة الداخلية لمخالفته للدستور والقانون، لكن اعتبر “أن حديث وسائل الإعلام الداعمة للانقلاب عن القرار، يسلط الضوء على ما يجري على أرض الواقع من استمرار التعسف والانتهاك المستمر لخصوصية المواطن المصري“.
وأضاف : “لا يوجد في القانون ما يسمى الاشتباه السياسي وقانون الإجراءات الجنائية هو المحدد لعمليات القبض على المواطنين في ما يسمى حالة الاستيقاف، ولا يوجد نص قانوني يعطي للضابط الحق في تفتيش الهاتف المحمول الخاص بالمواطنين أو حقائبهم دون الحصول على إذن من النيابة“.
وشدد على أن فرض إجراءات احترازية على المواطنين “بحجة مواجهة الإرهاب، يمثل انتهاكا للمادة 57 من الدستور، والذي ينص على أن للمراسلات البريدية، والبرقية، والإلكترونية، والمحادثات الهاتفية، وغيرها من وسائل الاتصال حرمة، ولا تجوز مصادرتها، أو الاطلاع عليها، أو رقابتها إلا بأمر قضائي مسبب، ولمدة محددة“.

 

*”الإعدام” لـ5 من رافضي الانقلاب

قضت محكمة جنايات الجيزة المصرية، أمس الاثنين، بالإعدام شنقاً بحق 5 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، كانوا هاربين وحُكم عليهم “غيابياً” بالإعدام من محكمة أول درجة، بالقضية المعروفة إعلامياً بـ”أحداث اقتحام قسم كرداسة”، والمتهمين فيها باقتحام وحرق وقتل ضباط وجنود مركز شرطة كرداسة خلال شهر آب عام 2013.

وجاءت أحكام الإعدام استمراراً لسلسة الأحكام بالإعدام التي يصدرها القاضي الجزار” المدعو ناجي شحاتة، وذلك بعد ورود رأي مفتي الجمهورية بحق المعتقلين الخمسة وهم: “إيهاب محمود الطويل، ووليد سعد، وسعيد جعفر، وحسن علي عماد، وطارق إمام عبد المقصود“.
على الجانب الآخر، استنكرت هيئة الدفاع عن المتهمين الحكم الصادر، وأكّدت أنه تشوبه أوجه بطلان عديدة سيتقدمون بها في مذكرة الطعن أمام محكمة النقض لإلغاء الحكم الصادر، موضحين “عدم صلاحية القاضي لنظر القضية للإعلان عن عقيدته تجاه المتهمين“.
وكانت محكمة جنايات الجيزة -أول درجة- قضت في 2 شباط 2015، بالإعدام شنقاً على 183 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، ومعاقبة طفل “حدث” بالحبس 10 سنوات وبراءة اثنين، وانقضاء الدعوى لاثنين آخرين لوفاتهما داخل المعتقلات، في القضية المذكورة.
وحُكم وقتها بالقضية 188 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، ومؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي، ومن بينهم 151 متهماً محبوساً، و37 هارباً، ومتهمين متوفيين، قبل أن يتم القبض على 5 متهمين آخرين.
وكانت قوات الأمن قد شنت حملة اعتقالات واسعة لمؤيدي شرعية مرسي رئيساً للبلاد، وألقت القبض على نحو 500 شخص في منطقة كرداسة من ذوي “اللحى، والمعروف عنهم رفضهم للانقلاب العسكري، وتمت إحالة 188 منهم على محكمة الجنايات، بينما تم إخلاء سبيل بعضهم، وما زال البعض الآخر معتقلاً دون أسباب.
اعتقال أطفال ببورسعيد
شنّت قوات الأمن ببورسعيد، شمال شرقي مصر، يوم أمس، حملة مداهمات بأحياء مدينة بورسعيد، لاعتقال أطفال وشباب مناهضين للحكم العسكري.
وأفاد شهود عيان أن القوات المدججة بأسلحة ثقيلة اعتدت على الشاب محمود صبحي (15 عاماً) بالضرب، واقتادته إلى جهة غير معلومة.
واصطحبت قوات الأمن -خلال الحملة- عدداً من الأطفال المعتقلين من صغار السن للإرشاد عن أماكن منازل أصدقائهم، وهم مقيّدون بالحديد.
وكانت عدة أحياء ببورسعيد شهدت حراكاً متصاعداً رفضاً للانقلاب العسكري، فشلت قوات الأمن في وقفه في أحياء الزهور والمناخ، بجانب تصاعد السخط الشعبي من القرارات الاقتصادية التي تعطلها الحكومة بشأن المنطقة الحرة، وتدهور الأوضاع المعيشية لأهالي المدينة التجارية.
وكانت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية قد أكدت في استقصاء أجرته خلال شباط الماضي أن أكثر من 600 طفل محتجزون بشكل غير قانوني، وتحت ظروف خطيرة داخل مقار الاحتجاز، على ذمة قضايا لم يصدر فيها أي أحكام، وتتراوح أعمارهم بين 14 و17 عاماً.
فيما أشار تقرير للمرصد المصري للحقوق والحريات إلى أن عدد الأطفال المعتقلين وصل إلى 2170 طفلاً معتقلاً، منذ انقلاب 30 حزيران 2013، حتى تشرين الثاني الماضي، وأن عدد الأطفال المعتقلين، ولا يعرف أماكنهم نحو 370 طفلاً، في حين بلغ عدد الأطفال القتلى في الأحداث المختلفة 217 طفلاً، وعدد حالات التعذيب التي ارتكبت بحق الأطفال المعتقلين 948 حالة تعذيب، وعدد حالات العنف الجنسي التي ارتكبت بحق الأطفال المعتقلين 78 حالة.

 

*التحقيق في اتهام «محمد إبراهيم» بالمسئولية عن مقتل ميادة أشرف

أمر النائب العام المستشار هشام بركات، بفتح تحقيقات موسعة في البلاغ المقدم من نقابة الصحفيين، وأسرة ميادة أشرف، ضد وزير الداخلية السابق، اللواء محمد إبراهيم، لاتهامه بالمسئولية الجنائية عن قتلها في أحداث عين شمس التي وقعت العام الماضى.

وكلف النائب العام المستشار عبد الهادى محروس، الرئيس بنيابة استئناف القاهرة، تحت إشراف المستشار زكريا عبد العزيز عثمان، النائب العام المساعد، بمباشرة التحقيقات في الوقائع التي ذكرها البلاغ رقم 8650 لـسنة 2015 عرائض النائب العام، الموقع عليها من 150 عضو بنقابة الصحفيين.

تضمن البلاغ أن الصحفية أحلام حسانين، التي كانت تقف بجوار ميادة أشرف وقت إصابتها، أدلت أمام النيابة العامة بأن الأعيرة النارية التي أصابت المجني عليها جاءت من اتجاه قوات الشرطة المتمركزة في منطقة الأحداث.

 

*مخيون: من يقول أن الحزب على أساس دينى.. يتعدى على السلطة القضائية

قال الدكتور يونس مخيون، رئيس حزب النور، إنهم تلقوا عرضًا من الحكومة أثناء تولى الدكتور حازم الببلاوى رئاستها بتولى نيابة رئيس الوزراء، ورفضوا، مضيفًا أنهم تلقوا عرضًا آخر بالمشاركة فى الحكومة ورفضوا لأسباب منطقية تتضمن عدم المشاركة فى حكومة إلا إذا كانت عن طريق الانتخابات وأن تكون الحكومة توافقية.

وأضاف مخيون: “لا أتذكر المنصب بالضبط، ولكنه كان نيابة رئيس الوزراء للتواصل الاجتماعى على ما أعتقد“.

وأوضح رئيس حزب النور، أن الجهة التى تمتلك القدرة على تصنيف حزب النور هى القضاء، مضيفًا “نعمل من خلال الدستور والقانون واللى يحكم علينا إننا حزب دينى أو غيره القضاء والقضاء قال كلمته”، معتبرًا من يقول أنهم حزب دينى أو غير دستورى بأنه يفتى ويتعدى على السلطة القضائية.

جاء ذلك فى حواره ببرنامج “البيت بيتك” مع عمرو عبد الحميد، اليوم الثلاثاء .

 

*خلفان”: “رأيت في المنام أحداثا تقع في يوم الجمعة بسيناء

قال ضاحي خلفان الناشط الإماراتي الموالي للانقلاب العسكري على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، “رأيت في المنام أحداثا تقع في يوم الجمعة بسيناء كجزء من مؤامرة لعلها اضغاث أحلام ..قلبي مع مصر… تحيا مصر“.

 

*التموين: موجة غلاء الأسعار.. موسمية

قال أحمد كمال، معاون وزير التموين، وعضو الشركة القابضة للصناعات الغذائية، إن موجة الغلاء المفاجئة، موسمية تأتى مع اقتراب شهر رمضان، وتم طرح سلع مخفضة الأسعار عبر منافذ المجمعات الاستهلاكية و25 ألف بقالة تموينية.

 وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “هنا العاصمة”، على فضائية “سى بى سى”، مع الإعلامية لميس الحديدى، أن الصعيد به الشركة المصرية لتجارة الجملة، بالإضافة إلى أن هناك الشركة القابضة للصناعات الغذائية بها ثلاثة أو أربعة منافذ للجملة، ويتعامل معها البقالون، متابعًا: “كما نحاول الانتشار عبر السيارات المتنقلة، وهناك خطة يتم تنفيذها قبل شهر رمضان“.

 

*الانقلاب يواصل تدخله السافر بليبيا ويستضيف قبائل موالية لحفتر

استمراراً لتدخلها السافر في الشأن الليبي للقضاء على ما تبقى منها من ثورة، أعلنت سلطات الانقلاب العسكري استضافة “الملتقى الموسع للقبائل الليبية” الموالية للجنرال الانقلابي خليفة حفتر خلال شهر مايو الجاري، مشيرة إلى أن تحديد الموعد سيتم بالتنسيق مع القبائل الليبية والأمم المتحدة.

وزعم المتحدث الرسمي باسم وزارة خارجية الانقلاب ، بدر عبد العاطي، أن هذه المبادرة تأتي “إيمانا من مصر بدعم وحدة الشعب الليبي الشقيق وتحقيق الأمن في ربوع ليبيا وإعطاء الدفعة اللازمة لمسار الحوار السياسي الليبي” – على حد قوله

كما زعم أن “الأهمية البالغة لدور القبائل الليبية والمجتمع الأهلي في مساندة المؤسسات الشرعية للدولة الليبية متمثلة في مجلس النواب والحكومة الشرعية، ودعم التوصل لتوافق وطني يساهم في نجاح مسار الحوار الذي تقوده الأمم المتحدة في ليبيا” من خلال مبعوث السكرتير العام، برناردينو ليون“. 

يشار الى ان سلطة الانقلاب تعد هي الحليف الأبرز لحفتر قائد محاولة الانقلاب العسكري في ليبيا المسماة بـ”الكرامة”، وهو الذي تؤيده عدد من القبائل التي كانت موالية لنظام الرئيس الليبي السباق العقيد معمر القذافي

وتعيش ليبيا أزمة تفاقمت بعد إعلان خليفة حفتر عن عملية “الكرامة” العسكرية، التي أدخلت البلاد في الفوضى والاضطراب

ورفضت أطراف محلية وإقليمية ودولية قرار المحكمة الدستورية، الذي كان من المفترض أن يحل الأزمة، بحل برلمان طبرق، ما ساهم في تعميق الأزمة وتشكل حكومتين في البلد النفطي.

 

 

*اعتقال شاب وخطيبته أثناء حضورهما جلسة محاكمة أخيه بشبرا

اعتقلت قوات أمن الانقلاب شقيق معتقل وخطيبته أثناء حضورهما جلسة محاكمة شقيقه بمحكمة شبرا الخيمة للاطمئنان علي أخيه وزيارته.

كان إسلام السيد علي وخطيبته رانيا عادل قد قررا حضور جلسة محاكمة اخيه علي السيد علي بمحكمة شبرا الخيمة، فقامت قوات أمن الانقلاب باعتقالهما من محكمة شبرا الخيمة واقتيادهما إلي مكان غير معلوم.

 

*خازوق” الصحة: الكشف عن أدوية مغشوشة بالسوق المصري

أصدرت الإدارة المركزية للشؤون الصيدلية بوزارة صحة الانقلاب، سبعة منشورات دورية جديدة، طالبت فيها بضبط وتحريز ما يوجد بالسوق المحلية والوحدات الحكومية من مستحضرات صيدلانية لعدد من الأدوية.

وتشمل هذه المستحضرات Cerebrolysin 1ml amp لعدم مطابقته من حيث اختبار Nitrogen content، ومستحضر التجميل Revarest External Wash for Intimate Female Care، حيث إن العبوات الأصلية المسجلة لهذا المستحضر من إنتاج مصنع ماكرو جروب للمستحضرات الطبية، وجميع تشغيلات مستحضر بلانتا فيت (شراب) Planta Vit- syrup إنتاج نيوتريكسا لصالح بلانتا فارما، حيث أفاد المعهد القومي للتغذية بأن رقم التسجيل المدون على العبوة غير صحيح، ولا يوجد أي مستحضر مسجل تحت هذا الرقم، وأن المصنع المذكور غير مرخص طبقًا لقاعدة البيانات الواردة من قبل الإدارة العامة للتراخيص الصيدلية بالإدارة المركزية للشؤون الصيدلية، وفقًا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

كما حذرت الصحة من جميع تشغيلات مستحضر هايبر سيز (شراب) Hyper Seas- syrup، ومستحضر أويستر شيل كالسيوم (أقراص مغلفة)، وجميع تشغيلات مستحضر إيموجين كبسول Emugain Hard gelatin capsules، وجميع تشغيلات مستحضر جامب كال شراب Jump Cal syrup مدون على العبوة إنتاج جراند فارما لصالح جرين ميديكال.

وشددت الإدارة المركزية -حسب ما جاء في بيان النقابة العامة للصيادلة الثلاثاء- على ضرورة تسليم الأحراز لمندوبي الشركة بعد أخذ التعهد اللازم لعدم فضها إلا في وجود مفتش الصيدلة، على أن تتم موافاة وزارة الصحة من قبل الشركات بالكميات التي تم تحريزها.

 

*تأجيل محاكمة الرئيس مرسي و10 آخرين بهزلية التخابر إلى الغد

أجلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة اليوم محاكمة الرئيس محمد مرسى و10 معتقلين آخرين، في هزلية اتهامهم بالتخابر ومزاعم الانقلاب الكاذبة بتسريب وثائق ومستندات، وإفشائها إلى دولة قطر لجلسة غداً 6 مايو لاستكمال فض الأحراز. 

جاء بأمر الإحالة “قرار الاتهام” في القضية أن “مرسي” وعددا من المعتقلين قاموا باختلاس التقارير الصادرة عن جهازي المخابرات العامة والحربية، والقوات المسلحة، وقطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية، وهيئة الرقابة الإدارية، والتي من بينها مستندات غاية في السرية تضمنت بيانات حول القوات المسلحة وأماكن تمركزها، والسياسات العامة للدولة، بقصد تسليمها إلى جهاز المخابرات القطري وقناة الجزيرة الفضائية القطرية، بقصد الإضرار بمركز مصر الحربي والسياسي والدبلوماسي والاقتصادي وبمصالحها القومية.

 

والمعتقلون في القضية مع الرئيس محمد مرسي، هم: أحمد محمد محمد عبد العاطي (معتقلمدير مكتب رئيس الجمهورية – صيدلي) – أمين عبد الحميد أمين الصيرفي (معتقلسكرتير برئاسة الجمهورية) – أحمد علي عبده عفيفي (معتقل – منتج أفلام وثائقية) – خالد حمدي عبد الوهاب أحمد رضوان (معتقل – مدير إنتاج بقناة مصر 25 ) – محمد عادل حامد كيلاني (معتقل – مضيف جوي بشركة مصر للطيران للخطوط الجوية) – أحمد إسماعيل ثابت إسماعيل (محبوس – معيد بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا) – كريمة أمين عبد الحميد أمين الصيرفي (طالبة) – أسماء محمد الخطيب (خارج البلاد – مراسلة بشبكة رصد الإعلامية) – علاء عمر محمد سبلان (خارج البلاد – أردني الجنسية – معد برامج بقناة الجزيرة القطرية) – إبراهيم محمد هلال (خارج البلاد – رئيس قطاع الأخبار بقناة الجزيرة القطرية). 

 

*بعد رفع حكومة الانقلاب أسعار الكهرباء .. شركات المحمول تطالب برفع سعر الدقيقة 10%

قدمت شركات المحمول الثلاثة طلبات للجهاز المركزى لتنظيم الاتصالات برفع أسعار دقائق المحمول بمقدار 10% خلال الفترة المقبلة حتى تحقق هامش ربح، على حد قولها

وقالت مصادر بشركات المحمول: إن الشركات الثلاثة اتفقت على المطالبة برفع سعر دقيقة المحمول بعد أن وافقت حكومة الانقلاب على رفع أسعار الكهرباء وتطبيق ذلك يوليو القادم، مؤكدة أن معظم محطات شبكات المحمول تعمل بالكهرباء وبالأسعار التجارية ولذلك لابد من تحقق الخدمة الإنفاقات التى تستهلكها بالإضافة إلى تحقيق هامش ربح.

 

*هذه هي حقيقة السيدة المعتدية على ضابط المطار ، وصورة من بطاقتها الشخصية

داول نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك، صورة البطاقة الشخصية للسيدة التي انتشر لها فيديو على مواقع التواصل وهي تعتدي على ضابط شرطة بأحد المطارات المصرية.

كما أوضح مصدر مسئول بمطار القاهرة أنها بالفعل صاحبة البطاقة، وتلك هي هويتها:

ياسمين محي الدين أحمد النرش، ابنة رجل الأعمال، الملياردير، محي النرش، رئيس مجلس إدارة شركة “نرش إكسبريس” للسياحة، ومالك للعديد من المشروعات السياحية والأراضي بمنطقه المقطم وبمحافظة الغردقة.

وكان اللواء أبو بكر عبد الكريم، مساعد وزير الداخلية للإعلام، أكد أن ياسمين (40 عامًا)، حُرّر لها محضر بسبب سبّ ضابط شرطة، وفي أثناء تفتيشها من قبل الشرطة النسائية عثر بحوزتها على 4 قطع من المخدرات تزن 200 جرام.

وذكر عبد الكريم، أمس الأحد، في مداخلة هاتفية مع برنامج “على مسئوليتي” الذي يقدمه أحمد موسى على فضائية “صدى البلد”، أنه تم تحرير محضر آخر لها، لحملها مواد مخدرة.

 

وأوضح مساعد وزير الداخلية للعلاقات العامة والإعلام، أنه تم عرض ياسمين على النيابة، التي أمرت بحبسها 4 أيام، ثم جُدد لها 15 يومًا على ذمة التحقيقات، مشيرًا إلى أن تعامل الضابط معها داخل المطار كان راقيًا، وفي إطار القانون.

 

جدير بالذكر أن فيديو الإعتداء من قبل ابنة الملياردير على شرطي المطار ، قد صاحبته تغطية إعلامية مكثفة وكثر بشأنه اللغط والجدل على مواقع التواصل الإجتماعي ،  فما بين الجدل على هوية السيدة المعتدية هل هي راقصة ام ابنة رجل مهم؟!

وبين الجدل بشأن : ماذا لو كانت تلك السيدة مواطنة عادية رافضة للإنقلاب ؟ كيف كانت الشرطة ستتعامل معها؟!

و هل تسريب الفيديو في هذا التوقيت الهدف منه شغل الرأي العام بعيدا عن المشاكل الاقتصادية و الغلاء الفاحش الذي لا يطيقه المواطن

 

 

*واشنطن بوست”: انقلاب السيسي شجع أنصار المخلوع على العودة

أكدت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية أن صعود السيسي للحكم -بانقلاب عسكري- وقلب صورة ثورة يناير في وسائل الإعلام شجع أنصار مبارك للاحتفال بعيد ميلاده خارج المستشفى العسكري، حيث يتم تصوير الناشطين الآن باعتبارهم مثيري الشغب أو عملاء أجانب.

 

وقالت الصحيفة في عامه الـ87، الرئيس المستبد المخلوع يلوح لأنصاره: “احتفل الرئيس المستبد المخلوع حسني مبارك بعيد ميلاده الـ 87 الاثنين من خلال التلويح لنحو 100 من أنصاره خارج المستشفى العسكري“.

ويأتي هذا قبل أيام من الحكم المتوقع في إعادة محاكمته بتهم الفساد في 9 مايو.

يذكر أنه تم تبرئة مبارك في عدة قضايا وفي الوقت نفسه، يقبع المئات من الناشطين في السجون بتهمة كسر قانون التظاهر والبعض اضطروا لمغادرة البلاد

 

*مصدر حكومي: سياسات “المالية” تدفع إلى هروب المستثمرين من مصر

أكد مصدر حكومي مسئول أن وزارة المالية تسير عكس التيار الهادف لجذب الاستثمارات من الخارج، ورفع معدلات النمو الاقتصادي، عبر التوسع في فرض ضرائب على الاستثمارات في البورصة، وهو الأمر الذي يعمل علي طرد الاستثمار، بالإضافة إلى عدم وجود تنسيق من قبل الوزارة مع البنك المركزي بهدف المواءمة بين السياستين المالية والنقدية.

وأضاف المصدر لجريدة الوطن -الموالية للانقلاب العسكري- أن التوسع في فرض الضرائب سيعمل على تضخيم المشكلات الاقتصادية ويحد من عوامل جذب المستثمرين.

وأوضح أن قرارات فرض الضرائب الرأسمالية تضعف من قدرة الاقتصاد المصرى على المنافسة مع الأسواق المالية، سواء الإقليمية أو العالمية وهو ما يدفع المستثمرين لتغيير وجهتهم إلى أسواق أخرى بدلاً من مصر، لافتًا إلى أن تلك الضريبة مطبقة في قلة من الأسواق التي لا تعيش الظروف الصعبة التي تعيشها مصر على مدار 4 سنوات من الأزمات السياسية والاقتصادية.

وقال المصدر: إن وزير المالية يتجاهل آراء ومقترحات زملائه من أعضاء المجموعة الوزارية الاقتصادية، لافتًا إلى أن قرارات فرض الضرائب ليست قرار وزير المالية بمفرده بل هو شأن عام يخص الدولة ككل ويجب أخذ رأى المجموعة الاقتصادية ورئيس الوزراء ورئيس الجمهورية فى الاعتبار عند تحريك ذلك الملف.

وأكد غياب التنسيق من قبل وزارة المالية مع الجهات الأخرى، خاصة مع البنك المركزي المصري، وهو ما يخلق فجوة بين السياستين المالية والنقدية ويضر بعدة ملفات من بينها التضخم وتحفيز الاستثمار.

وأشار إلى أن وزير المالية يعمل وفقاً لفكر ومنهج مختلف عن الحكومة وهو ما يكبل الجهود الرامية إلى تحقيق معدلات نمو إيجابية خلال المرحلة المقبلة وتحسين مستوى المعيشة، مؤكدًا أنه لا يمكن تقبل التوسع في فرض الضرائب مع تخفيض الدعم، مؤكداً أن إمكانيات «المالية» ضعيفة فى ظل ظروف صعبة نمر بها.

 

*دور دحلان “المطرود من فتح” بوثيقة “النهضة” يفضح فشل دبلوماسية الانقلاب

فشلت الدبلوماسية المصرية منذ الانقلاب الفاشي على ثورة 25 يناير ومكتسباتها، في الترويج لاستيلاء العسكر على السلطة أمام دول العالم الحر، وشرعنة عبور قائد الانقلاب إلى القصر على أشلاء الثوار، وفشلت في رسم صورة مغايرة عن حقوق الإنسان المهدرة والمعتقلات العامرة بأحرار الوطن أمام المحافل الدولية، وسقطت بامتياز في كافة الاختبارات الخارجية لتضيع حقوق مصر التاريخية في مياه النيل، وغاز المتوسط، وغيرهما من الملفات الشائكة.

فقدت مصر في ظل دبلوماسية السيسي العاجزة دورها كلاعب أساسي ومحوري في القضايا الإقليمية بعدما نجحت دول أخرى في سحب البساط من تحت أقدام العسكر المشغول بالتحرك فقط من أجل جلب مزيد من “الرز“.

 

وباتت “الشقيقة الكبرى” تتحرك وفقًا لرؤى دول الخليج، وتدخل في عداوات من حركات وفصائل، وتتصاغر أمام طموحات “الكفيل”، وتستنجد بـ”شركات علاقات عامة دولية” وتستعين بـ”صديق” في القضايا المستعصية.

 

فضحت صحيفة “نيوزويك” الأمريكية الدور الذي لعبة رجل العمليات القذرة محمد دحلان، القيادي المطرود من حركة فتح الفلسطينية، ومستشار عراب الانقلاب محمد بن زايد  -الحاكم الفعلي لدولة الإمارات-، فى تقريب وجهات النظر بين القاهرة وأديس أبابا حول سد النهضة، والإشراف على إعداد “وثيقة الخراب” التي اعترفت بحق إثيوبيا في بناء السد وتنازلت عن حصة مصر التاريخية في مياه النيل.

 

مزاعم تدخل الخبير الأمني الفتحاوي المطرود، لم ينفها دحلان، وإنما خرج فى زهو ليعلن عن دوره الرائد في إنقاذ الدبلوماسية المصرية من عثرتها مع بلدان حوض النيل خاصة إثيوبيا، والمساهمة في التوصل إلى توقيع الوثيقة الثلاثية.

 

وكشف مصدر مقرب من دحلان عن كواليس الاتفاقية، قائلًا: “دعانا رئيس الوزراء الإثيوبي هايلي ميريم ديسالين وكنا حريصين على الحضور، وقمنا بوضع أسس الاتفاق بناء على طلبٍ من السيسي أيضًا“.

 

التقرير الصادر عن المجلة الأمريكية، لم يعجب بطبيعة الحال الجانب الإثيوبي، فخرج بدوره ليكشف عن فضيحة جديدة لم تنفِ سابقتها بقدر ما كشفت عن تنامي حضور نجل قائد الانقلاب “محمود” في دولة السيسي، ومشاركته ضمن الوفد المصري الذي زار أديس أبابا في يناير الماضي، في مشهد يعيد للأذهان دولة المخلوع مبارك وإقحام نجله جمال في الواقع السياسي.

السيناريو الهزلي كشف عن أن خيبة توقيع وثيقة الخراب، لم يكن سوى مشهد مبكي في دراما الدولة التابعة، حيث كشف الجانب الإثيوبي -فى معرض نفيه القاطع لدور دحلان في المفاوضات- أن دحلان حضر بالفعل إلى أديس أبابا في 27 يناير الماضي برفقة رئيس جهاز الاستخبارات خالد فوزي، ونجل قائد الانقلاب محمود عبد الفتاح السيسي، على متن طائرة إماراتية.

واستنكر الجانب الإثيوبي مزاعم فضل دحلان على دول الأزمة، وطالبت جهات حكومية في أديس أبابا إيضاحات من “من رجل العمليات القذرة” حول التصريحات المنسوبة إليه حول دوره في توقيع اتفاقية إعلان المبادئ المتعلقة بسد النهضة في مارس الماضي بالخرطوم.

وفي إطار متصل، كشف دبلوماسي عربي -في تصريحات صحفية- أن دحلان قام بزيارة إثيوبيا في إطار الإعداد لزيارة السيسي للمشاركة في القمة الإفريقية، وقدم نفسه لمسئول البلد الإفريقي كمستشار خاص لولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد..

تواجد دحلان غير المبرر، دفع مصادر دبلوماسية للتأكيد على دور ولي عهد أبو ظبي في تقريب المسافات بين أديس أبابا والقاهرة، فضلا عن جهود مسئولين كويتيين من أجل عودة مصر إلى عضوية الاتحاد الإفريقي، وتطبيع علاقاتها مع دول منبع نهر النيل. نفى الدبلوماسية المصرية بدوره خرج على استحياء وعلى وقع تأكيدات سابقة بأن الوفد الثلاثي خرج فى سرية تامة، ودون التنسيق مع وزير خارجية مصر سامح شكري، الذي كان يومها في أديس أبابا يشارك في اجتماعات المجلس الوزاري، تمهيداً للقمة الإفريقية التي انطلقت في 30 يناير.

الخارجية استعانة بتأكيدات الجانب الإثيوبي أن ملف مياه النيل وسد النهضة ملفات سيادية وحساسة غير مسموح تناولها مع أفراد ودول، وأن الاتفاق تم التوصل إليه بين البلدان الثلاثة بعد مفاوضات ماراثونية استمرت 7 جولات، شارك فيها خبراء وفنيون وطنيون ووزراء الري والخارجية إلى أن توجدت من قبل رؤساء الدول الثلاثة في الخرطوم.

السفير إبراهيم يسري علق على تدخل دحلان -المقرب من السيسيبأنه مؤشر خطير، ويشكل تدنيا لوضع مصر في إفريقيا، معتبرًا تكليف السيسي لدحلان يُعدّ تفريطًا كبيرًا في السيادة المصرية، فضلا عن لعب الإمارات دور الوسيط استنادًا على استثماراتها في إثيوبيا رغم كونها إحدى الدول المستفيدة من بناء سد النهضة.

وتابع يسري -في تصريحات صحفية- “هل عجزت مصر عن حلّ أزماتها مع دول المنطقة بشكل جيد وحكيم؟” لافتا إلى أن “ما يقوم به السيسي، بداية من طلب وساطة دحلان لدى إثيوبيا، وتوقيع عن إعلان المبادئ حول سدّ النهضة، يُعدّ أمرًا خطيرًا جدًا، وله تداعياته على مصر في المستقبل القريب خاصة في ظل توقيع الوثيقة في غياب البرلمان.

من جهته، اعتبر الخبير الاستراتيجي اللواء عادل سليمان أن توسط دحلان بموافقة الإمارات في التدخل لحل أزمة سد النهضة أمر مبالغ فيه، زاعما أن للإمارات استثمارات كبيرة في إثيوبيا، ومن ثم فمن الطبيعي جدًّا وجود جلسات مناقشات، سواء فيها أو في إثيوبيا.

لم يستبعد سليمان تدخل دحلان بموافقة الإمارات للتوسط لحل أزمة سد النهضة، ولكن ليس بالصورة التي انتشر بها الخبر، خصوصاً أنه من الطبيعي، في ظلّ العلاقات التي تتمتع بها الإمارات مع مصر وإثيوبيا، التدخل لمحاولة حل الأزمة.

وجود دحلان ودعم بن زايد وجهود الكويتيين، كشف عجز الدبلوماسية المصرية التى طالما صالت وجالت فى فترات سابقة فى حل القضايا الخارجية، والاستعانة بـ دول كانت حتى زمن قريب تنظر بانبهار إلى الشقيقة الكبري، ولكن يبدو أن الشقيقة شاخت وتساقطت أسنانها وباتت فى حاجة إلى الصغار والأصاغر من أجل إقالتها من عثرتها.

 

*أمن الانقلاب يختطف معلم من داخل مدرسته بالزقازيق

اختطفت قوات أمن الانقلاب أمس الإثنين عادل محمد السبيتى 40 سنة مدرس لغة عربية بمدرسة أحمد حسين الجبالى الإعدادية بالزقازيق ، و ذلك أثناء تواجده بالمدرسة فى إحدى لجان امتحانات آخر العام بالمدرسة ، و تم اقتياده إلى مكان غير معلوم.
وحملت أسرته سلطات الانقلاب مسئولية المحافظة على حياته و تطالبها بالإفراج عنه ، و تهيب بمنظمات حقوق الإنسان بالقيام بعملها حيال تكرار عمليات الاختطاف التى تمارس ضد مؤيدي الشرعية.

 

*تعليم الانقلاب.. إلغاء غزوات الرسول والحروب الصليبية

رفضت وزارة التربية والتعليم مطالب عدد كبير من معلمي التاريخ بالمرحلة الثانوية بإعادة النظر في منهج التاريج لطلاب الصف الثاني الثانوي العام، والذي جاء بعنوان “مصر والحضارة الإسلامية”، بعدما اكتشفوا أن المنهج يشوه التاريخ الإسلامي؛ حيث قام بحذف غزوات الرسول عليه الصلاة والسلام، فضلاً عن إلغاء باب الحروب الصليبية، بدعوى أن الغزوات والحروب الصليبية تؤذي مشاعر الطلاب الأقباط الذين يدرسون بالشعبة الأدبية.

 

كما شمل المنهج عن أخطاء وتحريف تواريخ المعارك والحروب، في المعارك الإسلامية الكبرى مثل اليرموك، وفتح مصر، وتاريخ فتح باب المقدس؛ حيث ذكر الكتاب في صفحته رقم 61 أن الفتح تم عام 15 هجرية سنة 636 ميلادية في حين أن الصواب هو 16 هجرية عام 637 ميلادية، وحدد الكتاب في صفحته رقم 63 والتي تحدثت عن فتح مصر أن تاريخ الفتح هو 21 هجرية، في حين أن الأصح هو 20 هجرية عام 641 ميلادية.

 

والغريب أن محب الرافعي وزير التربية والتعليم رغم هذه الأخطاء الفادحة قام بتكليف قطاع الكتب بالوزارة بإعادة طباعة مقرر التاريخ كما هو، وأسند طباعته لعدد من المؤسسات الصحفية، حتى تتضامن معه في حال مواجهة معلمي التاريخ وأولياء الأمور الغاضبين من تشويه التاريخ الإسلامي.

 

طباعة الكتب بمطابع الصحف

وقال مصدر بقطاع الكتب بوزارة التعليم إن محب الرافعي طالب رؤساء تحرير الصحف الحكومية والخاصة التي لها مطابع مثل صحيفة “الشروق” بالوقوف معهم في الحملات التي يشنها المتطرفون “حسب وصفه” لمقاومة خطته لتنقية المناهج من الوقائق التاريخية التي تحث على كراهية الآخر مثل الحروب الصليبية، مقابل استمرار الوزارة في التعاقد معهم لطباعة الكتب المدرسية، التي تبلغ تكلفة طباعتها سنويًّا لجميع المراحل التعليمية حوالي مليار جنيه، وتعتبر المورد الرئيسي لبعض الصحف التي تعاني من التوزيع مثل روز اليوسف والجمهورية، فضلاً عن أنها مورد أساسي للصحف الأخرى مثل الأهرام والأخبار وغيرهما.

 

فيما أكد معلمو التاريخ أن إصرار الوزارة على إعادة طباعة مقرر الصف الثاني الثانوي بالمعلومات والتواريخ المغلوطة، واختزال التاريخ الإسلامي، يؤكد أن المنهج الحالي ليس خطأً ولكم هناك من يقف خلفه سياسيًا، وليس مجرد سياسة الوزارة ومركزها لتطوير المناهج، مشيرين إلى أن الطلاب الأقباط يدرسون على مدار التاريخ الإسلامي والغزوات والحروب الصليبية، مشيرين إلى وجود متغير جديد أو جهات سياسية أو سياسية أو طائفية، ربما طالبت بحذف غزوات الرسول عليه الصلاة والسلام، والحروب الصليبية واختزال مقرر التاريخ الإسلامي بصفة خاصة.

 

تجاهل غزوات الرسول في كتاب التاريخ

وكان المعلمون قد كشفوا أن كتاب التاريخ والذي جاء بعنوان “مصر والحضارة الإسلامية”، والمهازل المتعمدة وفي مقدمتها تجاهل الكتاب غزوات الرسول صلى الله عليه وسلم على رأسها غزوة بدر وغزوة الأحزاب وصلح الحديبية وغزوة حنين والطائف وتبوك وعام الوفود وحجة الوداع كما أنه بدأ بصلح الحديبية ولم يذكر شروطه ثم سرد فتح مكة، فيما قال مصدر بالتربية أن حذف غزوات الرسول عليه الصلاة والسلام جاء حرصًا، على مشاعر الطلاب الأقباط!!.

 

كما تضمنت الوحدة الأولى “حضارات شبه الجزيرة العربية قبل ظهور الإسلام” مجموعة من الدروس على رأسها ممالك الشام والعراق جاءت مختصرة وحذف منها الجانب الحضارى، وعلاوة على ذلك فإن المنهج طويل وضرورة وضع النشاط بعد كل وحدة وليس في آخر الكتاب وكثرة رسم المربعات وتحتوي على معلومات تؤدي إلى تشتت الطلاب، بالإضافة إلى تضمنه الكثير من الأسماء والشخصيات التي تؤدي إلى عدم قدرة الطالب على حفظها.

 

اختصار الفتوحات الإسلامية وحذف الحروب الصليبية 

كما امتد مسلسل التلاعب للوحدة الثانية والتي تتحدث عن الفتوحات الإسلامية في عصر الخلفاء الراشدين والعباسيين والأمويين، وخاصة فتوحات بلاد العراق تضمنت معارك كثيرة ومختصرة في الشرح ولم تذكر أسبابها ونتائجها، كما اختصر الكتاب بعض المعارك المهمة على بعض المعلومات القليلة مثل معركة جبل طارق، كما أغفل الكتاب الحملة الصليبية الرابعة وانحرافها عن مصر، بالإضافة إلى ضعف وقلة المعلومات في الحروب الصليبية.

 

كارثة.. توثيق معارك وأحداث بتواريخ خاطئة

ومن بين المهازل أن بعض المعارك والأحداث التاريخية التي تضمنها المنهج جاءت تواريخها خاطئة منها موقعة القادسية؛ حيث ذكر الكتاب أنها كانت 14 هجرية و635 ميلادية في حين أن تاريخ الموقعة الصحيح هو 15 هجرية 636 ميلادية، كما ذكر الكتاب البيعتين العقبة الأولى والثانية دون تحديد تاريخه، كما صنف الكتاب في صفحته رقم 18 إلى فتح مكة على أنها غزوة فذكر “غزوة فتح مكة“.

 

ومن الأخطاء التي وردت بالكتاب أن معركة الحيرة والتي دارت بين المسلمين بقيادة سيدنا خالد بن الوليد والإمبراطورية الفارسية، كانت في عام 12 هجرية عام 633، موضحًا أن الصحيح هي 12 هجرية 634 ميلادية، كما ذكر الكتاب أن فتح خراسان كان عام 31 هجرية و692 ميلادية، لافتًا إلى أن الصحيح هو 31 هجرية و651 ميلادية.

 

تحريف تواريخ المعارك والحروب

كما حرف المنهج تواريخ المعارك والحروب الموجودة والمؤرخة منذ آلاف السنين؛ حيث أكد المنهج أن معركة اليرموك وقعت فى 13 هجرية عام 634 ميلادية، مشيرًا إلى أن التاريخ الصحيح للمعركة هو 15 هجرية 636 ميلادية، وعن فتح بيت المقدس فذكر الكتاب في صفحته رقم 61 أن الفتح تم عام 15 هجري سنة 636 ميلادية في حين أن الصواب هو 16 هجرية عام 637 ميلادية، وحدد الكتاب في صفحته رقم 63 والتي تحدثت عن فتح مصر أن تاريخ الفتح هو 21 هجرية، في حين أن الأصح هو 20 هجرية عام 641 ميلادية.

 

ومن بين الأخطاء الفادحة أن الكتاب ذكر في صفحته رقم 64 فتح سبيطلة وأعلن أنه تم عام 27 هجرية عام 648 ميلادية، موضحًا أن الأصح والصواب هو 28 هجرية 649 ميلادية، وفتح بخارى تم عام 90 هجرية 708 ميلادية في حين أن المنهج ذكر أن تم عام 709 ميلاية، وشدد التقرير على أن المنهج ذكر مجموعة من الحكام منهم حسان بن النعمان وموسى بن نصير وعبد الرحمن الغافقي لم يتم تحديد فترة ولايتهم.

كما الكتاب ذكر أن الدولة الطولونية بدأت 245 ـ 292 هجرية و868، 925 ميلادية في حين أن الصواب هو 245 ـ 292 هجرية و868 و905م

السيسي قزم خائن ديكتاتور انقلب على شعبه. . الخميس 30 أبريل. . فساد العسكر

السيسي يقزم مع ملك أسبانيا

السيسي يقزم مع ملك أسبانيا

السيسي قزم خائن ديكتاتور انقلب على شعبه. . الخميس 30 أبريل. . فساد العسكر

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* السيسي” في عيون الصحافة الإسبانية.. ديكتاتور انقلب علي رئيسه

تعرض قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي لانتقادات حادة وهجوم عنيف من جانب الصحافة ووسائل الإعلام الإسبانية على خلفية زيارته لإسبانيا، حيث وصفته بـ”رئيس المجلس العسكري الذي انقلب على رئيسه محمد مرسي.
وقالت صحيفة “ألباييس” الإسبانية الشهيرة: إن السيسي يقوم بزيارته الأولى رسميا إلى إسبانيا، وهو الذي انقلب على أول رئيس منتخب ديمقراطيا، الدكتور محمد مرسي؛ حيث علق البدلة العسكرية ليترشح لانتخابات رئاسية، مشيرة إلى التضييق، والأحكام الجائرة والإعدامات بحق المعارضيين.

وأكدت صحيفة “إيستريا ديجيتال”، أول جريدة إلكترونية في إسبانيا ، أن السيسي وصل للحكم بانقلاب عسكري، مشيرة إلى أن نجاح الانقلاب، وثبات السيسي إلى حد الآن على كرسي الحكم كان بجهود المخلوع حسني مبارك.
فيما وصفت “الباريوديكو” السيسي بأنه “رئيس المجلس العسكري الذي انقلب على رئيسه محمد مرسي في 3 يوليو 2013 وأن المحاكم تحت حكمه اعتقلت المعارضين خاصة من الإخوان المسلمين وأصدرت في حقهم أحكاما شديدة وصلت حتى الإعدام، الأمر الذي أثار انتقادات كبيرة من طرف حكومات خارجية ومؤسسات المجتمع المدني إلى حد اعتبارها خرقا للقوانين الدولية“.

يشار إلى أن هذا التناول الواقعي لزياردة السيسي واجهه تناول مليء بالأكاذيب والمبالغات للصحف ووسائل الإعلام المصرية التي تدور في فلك الانقلاب العسكري.

 

* بلاغ بالعثور علي جسم غريب بشارع العروبة قرب مطار القاهرة

صرح مصدر أمني بمطار القاهرة الدولي، عن تلقي السلطات، مساء اليوم الخميس، بلاغا بالعثور علي جسم غريب بشارع العروبة بالقرب من المطار .

وأكد المصدر أنه علي الفور قامت سلطات المطار ورجال المفرقعات بالانتقال إلي مكان البلاغ وتبين وجود حقيبة بداخلة “مجموعة اسلاك” وبعد الفحص تبين أن البلاغ سلبي وأن الحقيبة لا يوجد بها أي مواد قابلة للتفجير.

 

 

* العثور على قنبلتين أمام قسم شرطة الزاوية الحمراء

عثر   مساء اليوم، على قنبلتين معدتين للتفجير، أمام قسم شرطة الزاوية الحمراء.

وأضاف الأهالى أنهم فوجئوا بوجود عبوتين معتدين للتفجير بواسطة تايمر، فى النافورة المواجهة لقسم شرطة الزاوية الحمراء.

انتقل خبراء المفرقعات لمكان القنبلتين، وقاموا بفرض كردون أمني، حولهما لحين تفكيكهما، وقاموا بتحويل مسار الشارع المواجه للقسم إلى شوارع بديلة.

 

 

* نشطاء يسخرون من ظهور السيسي بين ملك أسبانيا و زوجته كـ “قزم

 سخر نشطاء من الصورة التي ظهر عليها عبد الفتاح السيسي أثناء زيارته لأسبانيا و ظهر كـ “قزم” بين ملك أسبانيا و زوجته بنظرات بلهاء لا تليق برئيس أكبر دولة في الشرق الأوسط 

وعلق أحمد علي تويتر بقوله :

طيب هما قاصدين.يطلعوه عبيط و مالوش لازمه و لا هو عارف نفسه .

و قال :تحار كيف ترقى هذا الشيء الى رتبة  فريق   بربكم  هل هذه  وقفة عسكري 

 

*هيرست: تغييرات سلمان تقطع همزة الوصل السعودية مع”السيسي

قال الكاتب البريطاني ديفيد هيرست: إن التغييرات، التي أجراها الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، أمس، طالت الأمير مقرن بن عبد العزيز والذي كان يعد همزة الوصل مع نظام قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.
وأضاف هيرست، في مقال بموقع هافينجتون بوست الأمريكي: “كان مقرن يستخدم كهمزة وصل مع نظام السيسي، حيث مثل السعودية في مؤتمر شرم الشيخ، وعندما أراد السيسي، الاعتذار لمموليه السعوديين بشأن محتويات تسريبات، قال فيها: إن السعوديين يمتلكون “فلوس مثل الرز” ، التقى السفير المصري لدى السعودية بمقرن أولا، قبل أن يجري السيسي اتصالاته الهاتفية.

وأكد أن الإمارات ومصر تبدوان أكبر الخاسرين في ظل توتر العلاقات بين محمد بن نايف وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد الذي يعد الحاكم الفعلي للإمارات، مشيرا إلى أن السبب الرئيسي وراء تداعيات العلاقات السعودية الإماراتية يتمثل في الحرب على اليمن، حيث يدعم بن زايد قوى الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، بل يستضيف نجله أحمد في أبو ظبي، لكن المملكة تضرب القوات الموالية لصالح.

 

*الجمعة ..مؤتمر لسحب الثقة من رئيس حزب الوفد

أعلن معارضو السيد البدوى، رئيس حزب الوفد، وعلى رأسهم فؤاد بدراوى، عقد مؤتمر جماهيري بقرية الغار بمحافظة الشرقية بعنوان “الوفد الأزمة والحلعصر غد الجمعة.
وقال مصطفى رسلان، عضو الهيئة العليا للحزب: إن البدوى “يتلاعب” فى الجمعية العمومية للحزب بإضافة لجان جديدة وإلغاء أخرى ما تسبب فى أن أعضاء الجمعية العمومية مجهولين لباقى أعضاء الهيئة العليا.

واستطرد رسلان: “سنبحث خلال المؤتمر الإجراءات التصعيدية السلمية ضد رئيس الحزب”، مؤكدًا أن كل البدائل متاحة أمام ما يقوم به البدوى من استفزاز للوفديين، بحسب قوله.
ولفت إلى أن رئيس الحزب يحاول شق صف الوفد بعقده اجتماع لشباب الحزب لإعلان تأييده بمقر الحزب بالدقى، بالتزامن مع عقد المؤتمر، لافتا إلى أن الوفديين قرروا عقد مؤتمر لحل أزمة الحزب بعيدًا عن مقره تجنبًا لحدوث أى صدامات.
بدوره قال ماهر فاروق، عضو جبهة تحرير الوفد: إن الأعضاء سيشاركون بالمؤتمر من جميع المحافظات للاتفاق على رؤية لحل أزمة الحزب، مشيرا إلى أن المؤتمر سيطرح سحب الثقة من رئيس الوفد خاصة مع محاولاته عقد الجمعية العمومية للحزب فى أسرع وقت، حيث قرر عقدها فى 15 مايو المقبل.

 

*هيئة الدفاع عن المرشد والشاطر تطعن على أحكام أحداث مكتب ” الإرشاد

تقدمت هيئة الدفاع عن الدكتور محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان، والمهندس خيرت الشاطر، النائب الأول للمرشد، وعدد من قيادات الجماعة، بالطعن رسميًّا أمام محكمة النقض برئاسة المستشار حسام عبد الرحيم، لإلغاء أحكام الإعدام والمؤبد الصادرة ضدهم فى قضية أحداث مكتب الإرشاد.
سلمت هيئة الدفاع إلى محكمة النقض عددًا من المذكرات الخاصة بأسباب الطعن على حكم جنايات القاهرة، برئاسة المستشار معتز خفاجى، الصادر فى القضية بإعدام 4 معتقلين فى أحداث مكتب الإرشاد، ومعاقبة 14 من قيادات الجماعة بينهم الدكتور محمد بديع بالسجن المؤبد. كانت محكمة جنايات القاهرة قد أصدرت أحكاما بإعدام كل من عبد الرحيم محمد عبد الرحيم، ومصطفى عبد العظيم البشلاوى، ومحمد عبد العظيم البشلاوى، وعاطف عبد الجليل السمرى، والسجن المؤبد لكل من: محمد بديع، وخيرت الشاطر، ورشاد البيومى، ومحمد مهدى عاكف، ومحمد سعد الكتاتنى، وأيمن هدهد، وأسامة ياسين، ومحمد البلتاجى، وعصام العريان، ومحمود عزت، وحسام أبو بكر، وأحمد شوشة، ومحمود أحمد أبو زيد الزناتى، ورضا فهمى عبده خليل.

 

*تأجيل هزلية التخابر مع قطر لجلسة 5 مايو

قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار محمد شرين فهمي، تأجيل محاكمة الرئيس محمد مرسى و10 آخرين بهزلية التخابر مع قطر إلى جلسة 5 مايو لاستكمال فض الأحراز .
ويحاكم الرئيس محمد ‏مرسى و10 آخرون فى مهزلة التخابر بدعوى الحصول على سر من أسرار الدفاع وإخفائها وإفشائها ” في نفس الوقت إلى دولة أجنبية بالتخابر معها بقصد الإضرار بمركز البلاد الحربي والسياسي!.

 

*عسكرية الزقازيق” تقضي بالسجن 10 سنوات على 4 طلاب بجامعة الزقازيق

قضت محكمة الزقازيق العسكرية بالسجن 10 سنوات على 4 من طلاب جامعة الزقازيق، اليوم، على خلفية تهم ملفقة لرفضهم حكم العسكر والانقلاب العسكري الدموي.

وهم صهيب عبد الفتاح السواح، ومحمد حلمي الحسيني الطالبين بكلية تجارة الزقازيق، ومروان سليمان حسين، ومحمد سعيد محمد الطالبين بكلية الآداب بجامعة الزقازيق.

كانت المحكمة العسكرية بالزقازيق قد قضت بالأمس بالسجن المشدد على 6 من طلاب جامعة الزقازيق والأزهر بـ12 سنة سجن على خلفية رفضهم حكم العسكر.

 

*فصل 20 طالبًا بجامعة حلوان قبيل الامتحانات بـ 10 أيام

أصدرت إدارة جامعة حلوان الانقلابية اليوم الخميس، قرارًا بفصل 19 طالبًا، على خلفية مشاركتهم في الحراك الطلابي، ورفضهم لحكم العسكر، دون إخطارهم بأى تحقيقات أو مجالس تأديب كما هو منصوص في اللائحة الجامعية.

وفصل  4 طلاب من كلية التجارة، لمدة تتراوح بين  سنة إلى فصل نهائي، كما تم فصل 4 طلاب من كلية الحقوق لمدة عام دراسي، و11 طالبًا وطالبة من كلية خدمة اجتماعية لمدة عامين، وفصل طالب من كلية حاسبات ومعلومات لمدة عام دراسي.
يذكر أن امتحانات الفصل الدراسي الثاني ستبدأ بالجامعة يوم  9 مايو ما سيحرم الطلاب في حال أخذهم حكمًا قضائيًا من اللحاق بها.

 

*الخائن السيسى يُصدر قرارًا بتنازل الدولة عن 30 فدانًا لصالح الكنيسة

أصدر قائد الانقلاب العسكري، عبدالفتاح السيسي، قرارًا جمهوريًا، رقم 170 لعام 2015، بإعادة تخصيص قطعة أرض مساحتها 30 فدانًا، من الأراضي المملوكة للدولة، لصالح بطريركية الأقباط الأرثوذوكس.

وتقع الأرض في منطقة مثلث الأمل، بالتجمع الخامس، في القاهرة الجديدة، إذ سيُشأ عليها ملحق إضافي للكاتدرائية المرقسية عليها.

وصدر هذا القرار الجمهوري بتاريخ 14 أبريل الجاري، بينما تم نشره في الجريدة الرسمية اليوم الخميس، الأمر الذي يثير تساؤلات حول طبيعة هذا القرار وتأخير نشره لنحو أسبوعين من موعد إصداره، بخاصة كون نشره أتى متزامنًا مع زيارة السيسي لإسبانيا.

وخلال زيارته لإسبانيا، نفى السيسي لإحدى الصحف الإسبانية، وجود مسلحين تابعين لتنظيم الدولة الإسلامية (داعش) في سيناء، وذلك على الرغم من تصاعد العمليات التي يتبناها، بالصوت والصورة، تنظيم ولاية سيناء، الذي كان يعرف بـ”أنصار بيت المقدس”، قبل مبايعته لتنظيم الدولة الإسلامية، وإعلانه التبعية له.

كما زعم قائد الانقلاب العسكري، خلال حواره الصحافي، أنه لولا تدخله لاندلعت حرب أهلية بين الأغلبية والأقلية”، على حد تعبيره، إذ لم يوضح ماهية الأغلبية أو الأقلية!

ويأتى تخصيص السيسى اراضى الدولة للكنيسة استمرار لمسلسل سداد الفواتير التى قدموها له بدعمهم له ابان انقلابه على الشرعية

 

*مركز بروكنجز للدراسات: وضع إثيوبيا يمكنها من الإضرار بحصة مصر من المياه

أكد مركز بروكنجز الأمريكي للدراسات أن وضع إثيوبيا حاليا يمكنها من الإضرار بحصة مصر من المياه، وانتقد التقرير المنشور أمس الأربعاء بعنوان«حدود اتفاقية النيل الجديدة« الاتفاق الذي وقعه عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب مؤخرا مع الجانبين الإثيوبي والسوداني؛ لافتا إلى أن اتفاق الخرطوم لا يسوي النزاع لأنه تطرق فقط إلى السد وليس إلى مشاركة المياه لاحقا.
وشدد التقرير على أن الخلاف على مياه النيل قديم، ولأهميته هدد بعض قادة مصر بالحرب للحفاظ على ما اعتبروه حقوقا مكتسبة. لكن دول المنبع مثل كينيا وتنزانيا وأوغندا، وإثيوبيا، قالوا إنهم غير ملتزمين بهذه الاتفاقيات لأنهم لم يكونوا أبدا أطرافا فيها.

ويعتبر تقرير مركز بروكنجز «اتفاق السودان» تحولا هاما- لكنه يمكن التنبؤ به- في نهج القاهرة للتعامل مع مياه النيل، ويرى التقري أن القضية تستحق الاهتمام لأن دول المنبع وخاصة أثيوبيا في وضع يسمح لها بأن تسبب ضررا كبيرا لكمية ونوعية المياه التي تتدفق في نهر النيل، مشيرا إلى أن الاتفاق ينبغي الترحيب به لكن القاهرة تحتاج ما هو أكثر من ذلك، فى إشارة إلى أن حصة مصر من المياه مهددة مستقبلا جراء السدود التى تشيدها إثيوبيا على مجرى النيل فى ظل عجز جنرلات العسكر القابضين على الحكم فى البلاد.

 

* أُسر معتقلي أبو حماد تستنكر أحكام قضاة العسكر بسجن ذويهم 264 عاما

استنكرت أُسر معتقلى أبو حماد بمحافظة الشرقية، حكم قضاة العسكر الصادر على 8 معتقلين من أبو حماد بالسجن بمجموع أحكام 54 عاما حضوريا لمدد تتراوح بين 5 و10 سنوات، وغيابيا على 14 منهم بمجموع أحكام 210 سنة بواقع 15 سنة لكل منهم على خلفية رفضهم لحكم العسكر والانقلاب الدموى.

وأكدت الأسر مواصلة طريق الحرية حتى يتم الإفراج عن المعتقلين والقصاص لدماء الشهداء وعودة الحقوق المغتصبة، ومحاكمة كل من تورط فى جرائم بحق أحرار وحرائر مصر.

وطالبت أسر المعتقلين منظمات المجتمع المدنى وحقوق الإنسان بتوثيق هذه الأحكام الجائرة، وفضح قضاه العسكر بإصدارهم أحكام مسيسة وقاسية على أحرار وحرائر مصر.

كانت محكمة الزقازيق العسكرية قد أصدرت حكمها بالأمس، على 22 من رافضى حكم العسكر بـ”أبوحماد” بمحافظة الشرقية، بالسجن بمجموع أحكام 264 سنة، على خلفية تهم ملفقة لرفضهم الانقلاب العسكرى الدموى

 

* إصابة أم وأطفالها الأربعة في قصف لمليشيات الانقلاب جنوب رفح

قالت مصادر قبلية بمحافظة شمال سيناء: إن عائلة مكونة من أم و4 أطفال أصيبوا بالرصاص الحي وشظايا، إثر تعرض منزلهم الواقع بمنطقة “سيدوت” جنوب رفح لقصف قوات الجيش، في الساعات الأولى من صباح اليوم.

شمل أسماء المصابين كلا من “رسمية محمد زيدان، 32 عاما، بطلق ناري بالبطن، وآية جبر سليمان 4 سنوات، بطلق ناري بالساق، وقصي جبر سليمان 10 سنوات بشظايا متفرقة، وشقيقيه فادي 16 عاما، وعمر 4 سنوات، بشظايا متفرقة بالجسد، وتم نقلهم إلى مستشفى العريش العام.

وأوضحت المصادر، أن طائرات الأباتشي قصفت منزل مواطن يدعى “سعيد عودة المنيعي” بقرية المهدية بمدنية الشيخ زويد، كما أطلقت طائرات دون طيار عدة صواريخ على مواقع بقرية المقاطعة جنوب شرق المدينة نفسها، مما أدى إلى حالة من الرعب وسط الأهالي الذين خرجوا من منازلهم للبحث عن الأمكان أكثر أمنًا للاختباء فيها.

من ناحية أخرى، واصلت أغلب الارتكازات التابعة للقوات المسلحة بمدينة الشيخ زويد إطلاق الرصاص والقذائف العشوائية الليلة على منازل الأهالي، كان أبرزها كمين بوابة الشيخ زويد الذي استهدف المناطق الجنوبية بشكل مكثف.

يذكر أن قوات أمن الانقلاب كانت قد استهدفت عائلة بأكمها أمس في قصف جوي، مما أسفر عن استشهاد موسى إبراهيم زريعي، وسامي سليمان زريعي، إضافة إلى إصابة اثنين آخرين، بعد استهداف منزلهم بقرية المقاطعة بمدنية الشيخ زويد.

 

* تدشين هشتاج “فين مريم” للتضامن مع طالبة الأزهر المختطفة

دشن نشطاء الشرقية هاشتاج للتضامن مع طالبة أزهر الزقازيق التي تم اختطافها مساء أمس الأربعاء تحت عنوان “فين مريم العربي”.

اختطفت قوات أمن الانقلاب مساء أمس الطالبة مريم العربي السيد -إحدى طالبات أزهر الزقازيق من مطار القاهرة هي وابنتها البالغة من العمر 4 شهور أثناء سفرها لأداء العمرة بالمملكة السعودية.

مريم ضمن الطالبات اللائي حكم عليهن بالسجن 5 سنوات غيابيا، وتخفي سلطات الانقلاب مكان احتجاز الطالبة بشكل قسري وترفض الكشف عنه.

وجهت سلطات الانقلاب لعدد من طالبات جامعة الأزهر بالزقازيق تهمًا تحت زعم التعدي على عمال الجامعة وأفراد أمن الجامعة لتتحول الضحية “طالبات الأزهر المعتدى عليهن” إلى جانٍ، فيما عرف إعلاميا بقضية بنات أزهر الزقازيق التي حكم عليهن فيها غيابيا من قبل قضاة العسكر بالسجن 5 سنوات.

 

*السعودية تحتج رسميًّا على تجاوزات إعلام الانقلاب بحقها

أدان أحمد القطان، السفير السعودي بالقاهرة، التجاوزات المتكررة من جانب عدد من الأذرع الأعلامية الموالية للسيسي بحق المملكة والعاهل السعودي.
وأكد السفير السعودي، خلال استضافته فى برنامج “يا هلا” على فضائية “روتانا خليجية” وجود غضب شعبى ورسمى داخل المملكة بعد الإساءات والإهانات المتكررة من بعض الإعلاميين المصريين بحق المملكة.

وأضاف السفير السعودي أنه أرسل لعبد الفتاح السيسي احتجاجًا رسميًّا بهذا الشأن وأن هناك غضبًا رسميًّا وشعبيًّا بالمملكة على تجاوزات بعض الإعلاميين في مصر.
وكشف قطان عن أن الإعلاميَّين حمدي رزق وخيري رمضان هاتفاه بالأمس للاعتذار عما بدر من تجاوزات وتطاول من بعض الإعلاميين المصريين.

 

*مؤامرة لتدمير محصول القصب بالصعيد لصالح رجال أعمال الانقلاب

ندد ضياء البتيتي، أمين حرب حراس الثورة بالأقصر، بالمؤامة التى تتم من أجل تدمير محصول القصب بالصعيد، لحساب شركات ورجال أعمال تابعين للسلطة الانقلابية.
وطالب “البتيتى” بسرعة التدخل لحل مشكلة زراعة القصب بصعيد مصر، الذي يواجه مؤامرة قد تقضي عليها نهائيا.

وأوضح، في تصريحات صحفية، اليوم الخميس، أنه تم إغراق السوق بالسكر المستورد، الأمر الذي نتج عنه حالة تكدس للإنتاج داخل المصانع، وترتب على ذلك عجز المصانع عن صرف مستحقات المزارعين، وقيامها بصرف 50% من قيمة المحصول كدفعة أولى، مقارنة بـ80% في العام الماضي، مما جعل المزارعين عاجزين عن دفع مصاريف جمع وشحن المحصول.

 

* وزير”مالية الانقلاب”: لا علاوة اجتماعية في الموازنة الجديدة

كشف هاني قدري دميان، وزير المالية في حكومة الانقلاب، عن عدم تطبيق العلاوة الاجتماعية خلال العام المقبل، بذريعة أن الظروف الاقتصادية للبلاد لاتسمح؛ وذلك في تصريحات لوكالة” الأناضول” وتقر العلاوة الاجتماعية للعاملين بالدولة في مايو كل عام وتطبق مع بداية العام المالي في يوليو بزيادة الأجر بنسبة تتراوح بين 7% إلى 15% ، وتعتبر عادة يتم الإعلان عنها تزامنا مع الاحتفال بعيد العمال.

 

*“رايتس ووتش”: محاكمة مرسي “معيبة”

عتبرت منظمة “هيومان رايتس ووتش” الحقوقية أن النيابة المصرية أخفقت في إثبات تواطؤ الرئيس المصري المعزول، محمد مرسي، في أعمال العنف التي جرت أمام قصر الاتحادية في ديسمبر/ كانون الأول من العام 2012.

ووصفت المنظمة في تقرير صدر، أمس الأربعاء، المحاكمة الأولى لمرسي بـالـ”معيبة”، بسبب انتهاكات اجراءات التقاضي السليمة وظهور التحيز وغياب الأدلة القطعية. وكان مرسي قد أدين في 21 إبريل/نيسان 2015، وحكم عليه بالسجن 20 عاماً، في القضية المعروفة إعلامياً بـ”أحداث الاتحادية“.
وأشارت “هيومن رايتس ووتش” إلى أنه بخلاف شهادة ضباط الجيش والشرطة لتأييد إدانة مرسي، فإن الأدلة كانت قليلة، مستندة إلى كون العلاقات التي تربط مرسي بأولئك الذين دعوا إلى مواجهات، لا ترقى إلى كونها أدلة على جرمه الجنائي.
وعلقت المديرة التنفيذية لقسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المنظمة، سارة ليا ويتسن، قائلة: “تأسست قضية الادعاء على الاستنتاج بأن مرسي كان مسؤولاً لمجرد علاقته بجماعة الإخوان المسلمين. ومهما تكن المسؤولية السياسية التي قد يكون مرسي متمتعاً بها، فإن النيابة لم تثبت الذنب الجنائي ضده في هذه القضية“.
وكان الحكم ضد مرسي و14 آخرين من المتهمين معه، 6 منهم غيابياً، هو الأول الذي يصدر بحقه منذ قام الجيش باعتقاله وعزله عن منصبه في يوليو/تموز 2013. وهو يواجه خمس قضايا أخرى يجري النظر فيها. وقال فريق الدفاع عن مرسي إنه سيستأنف الإدانة.
وأظهر استعراض “هيومن رايتس ووتش” لملخص من 80 صفحة من قضية الادعاء أن الادعاءات ضد مرسي تعتمد في المقام الأول على شهادة اللواء محمد زكي، قائد الحرس الجمهوري، الذي شهد أنه “لا بد وأن” اتفاقاً تم بين مرسي و”الإخوان المسلمين” لتفريق المتظاهرين، ولكنه لم يقدم أي دليل لدعم فرضيته.
وبعد اعتقال الجيش لمرسي، في 3 يوليو/تموز 2013، وعزل حكومته، وُضع في الحبس الانفرادي من دون تهمة أو إجراءات قضائية لمدة 23 يوماً. وقد تعرض اثنان على الأقل من مساعديه والمتهمين معه إلى الاعتقال دون إجراءات قضائية حتى 4 أغسطس/آب 2013، وتم توجيه الاتهام إلى ثالث بعد ذلك بيومين.
وقال المحامي المصري، والمتحدث باسم هيئة الدفاع، محمد الدماطي، لـ”هيومن رايتس ووتش”، إن محامي الدفاع نقلوا إلى المحكمة مخاوفهم بشأن تقييد الوصول إلى موكليهم، ولكن المحكمة تجاهلتهم. وقال إن مرسي لم يقم أبداً بتوكيل محام للدفاع عن نفسه، مع رفضه الاعتراف بشرعية المحكمة.
وقال محام آخر من محامي الدفاع لـ”هيومن رايتس ووتش” إن هيئة الدفاع لم تتصل بأي من الشهود -الذين كان من الممكن أن يشملوا أعضاء آخرين من الرئاسة أو الحرس الجمهوري– بوازع الخوف من تعرضهم إلى الاعتقال أو إلحاق الأذى بهم. كما قال المحامي، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، إن الحاجز الزجاجي العازل للصوت المقام حول قفص المتهمين طوال فترة المحاكمة انتهك حقوقهم بإجراءات التقاضي السليمة، لأنه منع المحامين من التحدث لموكليهم، ومنع في بعض الأحيان المتهمين من سماع القاضي.
وفي شهادته، قال أحمد جمال الدين، وزير الداخلية في وقت وقوع الحادث، إنه كان يجب على مرسي أن يدعو أنصاره إلى الانسحاب من منطقة القصر، لكنه لم يتهم مرسي بالتواطؤ في أعمال العنف. قام جمال الدين باتهام أيمن هدهد، السكرتير الشخصي لمرسي، بتجنيد أنصار مرسي باتفاق مع جماعة الإخوان وحزب الحرية والعدالة. وذكرت شهادة جمال الدين أيضاً أنه توصل أخيراً لاتفاق مع سعد الكتاتني، رئيس الحزب، لسحب أنصار مرسي، وأن جمال الدين عندما أخبر مرسي عن الاتفاق، أمر مرسي كلاً من الشيخة وعبد العاطي بتنفيذه.
وفي سياق آخر، قضت محكمة جنايات الجيزة المصرية، أمس، بمعاقبة 71 من معارضي النظام الحالي ورافضي الانقلاب العسكري، بالسجن المؤبد 25 عاماً، كما قضت بالسجن 10 سنوات على طفلين آخرين “حدث”، وذلك على خلفية اتهامهم بـحرق كنيسة “كرداسة”، يوم مذبحة فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، الموافق 14 أغسطس/ آب 2013، بالتزامن مع قتل 11 ضابطاً ومجنداً من بينهم مأمور مركز كرداسة.

 

إمبراطورية العسكر الاقتصادية بيزنس الدم السلطة. . الثلاثاء 28 أبريل. . الحليب للعسكر والروث للشعب

ثروة مصرإمبراطورية العسكر الاقتصادية بيزنس الدم السلطة. . الثلاثاء 28 أبريل. . الحليب للعسكر والروث للشعب

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*تأجيل محاكمة 66 من رافضي حكم العسكر بالفيوم لجلسة 4 مايو

قررت محكمة جنايات الفيوم، تأجيل نظر دعوى محاكمة 66 معارضًا للنظام الانقلابى باتهامات ملفقة منها اقتحام مركز شرطة إطسا، لجلسة 4 مايو المقبل، لسماع شهود الإثبات.
وتزعم نيابة الانقلاب أن وقائع القضية ترجع إلى تجمهر العشرات أمام مركز شرطة إطسا، فى 14 أغسطس 2013، أثناء مجزرة فض اعتصامى “رابعة” و”النهضة” .

وادعت أنهم حاولوا اقتحام المركز، ورشقوا أفراده بالحجارة، وزجاجات المولوتوف، وحملوا الأسلحة البيضاء والنارية والشوم، اعتراضًا على مقتل الآلاف بميداني رابعة والنهضة على أيدي عناصر الداخلية.

 

*تأجيل محاكمة 13 معتقلاً بالمنيا لجلسة 2 أغسطس

قررت محكمة جنايات المنيا، اليوم الثلاثاء, تأجيل محاكمة 13 معتقلا بدعوى التظاهر والتعدي على قوات الأمن والتحريض على الشغب إلى جلسة 2 من دور شهر أغسطس لإحضار باقى المعتقلين.
وكانت المحكمة، استمعت لشهود الإثبات عقب اعتقال الأمن لهم بعد فض تظاهرة يوم الحادى عشر من شهر ديسمبر بمدينه المنيا، وتظاهرات مماثلة داخل الجامعة.

 

*بائعو رمسيس لـ”حكومة الانقلاب”: “فين الأماكن البديلة وهنرجع تاني ولو هتموتونا

أعرب البائعون الجائلون بميدان رمسيس، عن غضبهم بسبب عدم توافر أسواق بديلة لهم بعد أن قامت قوات أمن الانقلاب بطردهم، وذلك خلال زيارة المحافظ للمنطقة صباح اليوم.
وقالوا: إن المحافظة والحي يقولون إنهم وفروا أماكن بديلة لهم بسوقي الترجمان” و”أحمد حلمي” في وسائل الإعلام فحسب، ولكن في الحقيقة أن غالبية البائعين ليس لديهم أماكن أخرى للبيع.

وقال أحد البائعين: “الحي قدام التلفزيون بيقول لينا أماكن وبعدين يقلولنا مافيش، ومنذ إخلاء الميدان ولا يوجد لنا مصدر رزق آخر حتى الآن“.
وقال بائع آخر: “المكان اللي الحي اداهولي في سوق أحمد حلمي لقيت 4 قاعدين فيه، والبياعين اللي مش هيلاقوا مكان يبيعوا فيه هيرجعوا ميدان رمسيس حتى لو هيموتونا“.

 

*تجديد حبس 3 طالبات ببنى سويف 15 يوما للمرة السابعة على ذمة تهم ملفقة

قضت نيابة بنى سويف فى جلستها المنعقدة بمجمع محاكم بني سويف ، اليوم الثلاثاء، بتجديد حبس الفتيات الثلاث اسراء ومها وشيماء 15 يوما على ذمة التحقيق في اتهامهن قضابا ملفقة وذلك للمرة السابعة!
كانت داخليه الانقلاب قد اعتقلت فى 20 من يناير من العام الجارى الطالبة اسراء خالد سعيد من منزلها والتى توفى والدها مطلع الشهر الماضى داخل السجن المركزى ببنى سويف نتيجة تدهور حالته الصحية.
ولفقت النيابة للمعتقله تهم التحريض على قتل ضباط شرطة وحرق محولات كهربائية وحرق نادى قضاة بنى سويف
كما اعتقلت عشوائيا فى 23 من يناير من العام الجارى ايضا الطالبتين مها وشيماء ولفقت لهما تهم قطع الطريق ، حيث تم إيداعهن في سجن بني سويف، وبعدها تم ترحيلهن إلى سجن المنيا.
وتعرضت الفتيات المعتقلات لاكثر من 90 يوماً لعديد من المضايقات الأمنية والانتهاكات من قبل أفراد الشرطة، أو المسجونات الجنائيات بسجن المنيا ، كما تعرضن للتضييق عليهن في الزيارات، ومُنعن من استخدام دورة المياه، والاعتداء عليهن بالسب والضرب.

 

*سقوط طائرة عسكرية غرب سيناء

سقطت طائرة دون طيار تابعة للجيش المصري، بمنطقة المزار غرب سيناء نتيجة عطل فني وقامت قوات من الجيش بالانتقال إلى مكان سقوط الطائرة، ولم تفصح المصادر عن مدى الخسائر التي لحقت بالطائرة، حسب ما أكدت مصادر أمنية مصرية.

كان شهود عيان، قالوا إن طائرة عسكرية سقطت فى منطقة مزار غرب العريش، وهرعت إلى المكان قوات أمنية طوقت المكان، ومنعت اقتراب المواطنين من موقع سقوط الطائرة، التي سقطت في منطقة صحراوية خالية من السكان.

 

*قضاء البيادة: الإدارية العليا تقضي بفصل العمال المضربين

قضت المحكمة الإدارية العليا في مصر، الثلاثاء، بإحالة الموظفين العموميين الذين يقومون بأي إضراب أو اعتصام داخل منشآت العمل للتقاعد بحجة “تعطيل المرافق العامة“.
وقالت المحكمة الإدارية العليا في مجلس الدولة، في حيثيات الحكم الذي جاء قبل يومين من “عيد العمال” الذي يصادف الأول من أيار/ مايو من كل عام، إن الاعتصام لا يعامل معاملة المظاهرة أو الاجتماع أو التجمهر، وإنما هو في حقيقته إضراب لانقطاع بعض العاملين عن أداء أعمالهم دون أن يتخلوا عن تلك الوظائف“.
ويعد هذا الحكم باتا ونهائيا ولا يجوز الطعن عليه، ما يهدد العمال الذين يضربون مستقبلا بعد تعدد مظاهر الإضرابات داخل المصانع والشركات لتأخر دفع رواتبهم أو المطالبة بحقوقهم.
وكانت المحكمة الإدارية العليا، أحالت ثلاثة مسؤولين بالوحدة المحلية في محافظة المنوفية للتقاعد، وقضت بتأجيل ترقية 14 آخرين لمدة عامين بعد تحقيقات بشأن إضرابهم عن العمل و”تعطيل سير المرفق عن أداء مصالح المواطنين”، بحسب المحكمة.
وقالت النيابة الإدارية، في بيان إن “المحكمة استندت إلى أحكام الشريعة الإسلامية وفقا لقاعدة درء المفاسد المقدم على جلب المنافع”، وبالتالي فإن الإضراب يؤدي إلى إلحاق الضرر بالمتعاملين مع المرفق العام وفقا لأحكام الشريعة الإسلامية“.
وأوضحت المحكمة أن “الحكومة المصرية تعهدت دوليا بكفالة حق الإضراب عن العمل، لكنها اشترطت لتفعيل هذا الحق مطابقته لأحكام الشريعة الإسلامية، وارتأت المحكمة أن الإضراب يخالف الفقه الإسلامي ومقاصد الشريعة الإسلامية، واعتبرت إضراب الموظفين جريمة وطاعة الرؤساء في العمل واجبة” وفق نص القرار.
ويثير القضاء في مصر انتقادا واسعا بسبب الأحكام التي يصدرها، التي توصف بأنها مسيسة، وتخدم الانقلاب، على مستوى أحكام بالجملة تقضي بالإعدام والمؤبدات، ولا تراعي حقوق وحريات المصريين، وفق ناشطين

 

*اعتقال أحد ثوار فاقوس بعد مداهمة العديد من منازل مناهضي الانقلاب

شنت قوات أمن الانقلاب العسكري حملة مداهمات في الساعات الأولي لصباح اليوم الثلاثاء طالت العديد من منازل مناهضي الانقلاب بفاقوس ما أسفر عن اعتقال السيد إسماعيل من قرية جهينة فضلا عن تحطيم محتويات المنازل التي تمت مداهمتها وترويع الأطفال والنساء.
تأتي هذه الحملات المسعورة للحد من الحراك الثوري المتصاعد والمناهض للانقلاب العسكري.

 

*مصر للطيران” تلغي بعض الرحلات لعدم وجود ركاب

أعلنت شركة “مصر للطيران” أن هناك تراجعًا في عدد الركاب في بعض الرحلات التي تُسيّرها الشركة إلى العديد من المدن العربية, فضلاً عن إلغاء نحو 10 رحلات متجهة إلى مدن إفريقية وذلك لعدم وجود ركاب.

وكشف مصدر بالشركة، عن أن الرحلات التي أُلغيت كانت متجهة من القاهرة إلى كل من مدن “أبوجا، لاجوس، نيروبي، عنتيبي”، مشيرًا إلى أنها المرة الأولى التي تحدث بها هذا العدد من الإلغاءات.

وقال: إن الأسبوع الماضي تم إلغاء رحلات مدينتي “كازابلانكا” المغربية و”تونس” التونسية وعادتا إلى مطار القاهرة بعد إقلاعهما وذلك لوجود بعض الأخطاء وإحداهما أعلنت فيها حالة الطوارئ بعد ظهور دخان كثيف بالطائرة، فيما اضطرت الرحلة المتجهة للجزائر إلى المبيت بمطار الجزائر لوجود عطل بالطائرة .

 

*تأجيل هزلية التخابر الثانية للرئيس “مرسي” و10 آخرين

أجلت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الثلاثاء، محاكمة الرئيس محمد مرسي و10 آخرين من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين، في القضية الهزلية بزعم اتهامهم بالتخابر وتسريب وثائق ومستندات صادرة عن أجهزة الدولة السيادية إلى مؤسسة الرئاسة، وتتعلق بالأمن القومي والقوات المسلحة المصرية، وإفشائها إلى دولة قطر، لجلسة الخميس 30 إبريل.

وجاء قرار التأجيل لاستكمال فض الأحراز بالقضية والمقدمة من النيابة العامة كدليل اتهام ضد المعتقلين، وكلفت المحكمة هيئة الأمن القومي بتأجير ثلاث شاشات عرض لعرض بعض الأحراز الخاصة، كما أمرت المحكمة بتسليم المتهم السابع الكتب العلمية الخاصة به بعد فحصها.

والمعتقلون في القضية مع الرئيس محمد مرسي، هم: أحمد محمد محمد عبد العاطي (معتقلمدير مكتب رئيس الجمهورية – صيدلي) – أمين عبد الحميد أمين الصيرفي (معتقلسكرتير برئاسة الجمهورية) – أحمد علي عبده عفيفي (معتقل – منتج أفلام وثائقية) – خالد حمدي عبد الوهاب أحمد رضوان (معتقل – مدير إنتاج بقناة مصر 25 ) – محمد عادل حامد كيلاني (معتقل – مضيف جوي بشركة مصر للطيران للخطوط الجوية). أحمد إسماعيل ثابت إسماعيل (محبوس – معيد بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا) – كريمة أمين عبد الحميد أمين الصيرفي (طالبة) – أسماء محمد الخطيب (خارج البلاد – مراسلة بشبكة رصد الإعلامية) – علاء عمر محمد سبلان (خارج البلاد – أردني الجنسيةمعد برامج بقناة الجزيرة القطرية) – إبراهيم محمد هلال (خارج البلادرئيس قطاع الأخبار بقناة الجزيرة القطرية).

 

*الانقلاب يقترض مليار دولار لاستيراد كراكات “فنكوش القناة

كشف شريف علوي، مدير فروع البنك العربى “مصر”، عن مشاركة مصرفه فى القرض المشترك الذى جرى ترتيبه مؤخرا لاستيراد كراكات لحفر وتكريك مشروع الفنكوش المسمى قناة السويس الجديدة، بنحو 65 مليون دولار، من إجمالي القرض البالغ قيمته مليار دولار، مشيرا إلى أنه سيتم صرفه على شرائح .
وقال علوي، في تصريحات صحفية: إن البنك العربى شارك فى ترتيب القروض المشتركة لقطاعى البترول والكهرباء ، مؤكدا أنه شارك فى قرض الهيئة العامة للبترول بنحو 100 مليون دولار ، من إجمالى 2 مليارات و200 مليون دولار والذى جرى ترتيبه مؤخرا بين عدد من البنوك العاملة بالسوق المحلى .

 

*تعليم الانقلاب” تفصل الرئيس مرسي لانقطاعه عن العمل

كشف الدكتور سيد عبد الخالق -وزير التعليم العالي في حكومة الانقلاب- عن أن الوزارة أرسلت أمس، خطابًا إلى جامعة الزقازيق، تفيد بفصل الدكتور محمد مرسي من منصبه كأستاذ بكلية الهندسة.

وأضاف عبد الخالق، أن الخطاب تضمن فصل الدكتور محمد مرسي” من عمله كأستاذ بكلية الهندسة، وفقًا للقانون باعتباره منقطعًا عن العمل، وردًا على مذكرة الجامعة بانتهاء عمله فى منصب رئيس الجمهورية.

كان الدكتور محمد مرسي، يعمل أستاذًا بكلية الهندسة، وما زال يتمتع بحقوقه الوظيفية، رغم حبسه وانقطاعه عن العمل منذ سنوات، بسبب اختطافه من منصبه.

قال حقوقي -رفض ذكر اسمه، في تصريح خاص-: إن الحكم الصادر بحق الدكتور مرسي ليس نهائيا، وعلى الجامعة الانتظار حتى صدور حكم نهائي لتنفيذ طلب الجامعة المسيس، وأنه كرئيس جمهورية لم يعترف بالانقلاب العسكري الذي اختطفه.

كان مجلس الوزراء الانقلابي وافق على مشروع قرار رئيس الجمهورية بمشروع قانون تعديل بعض أحكام القانون رقم 49 لسنة 1972 بشأن تنظيم الجامعات.

يتضمن التعديل إضافة فقرة تنص على أن يُعاقب بالعزل عضو هيئة التدريس الذي يرتكب جرائم الاشتراك أو التحريض أو المساعدة على العنف أو أحداث الشغب داخل الجامعات أو أي من منشآتها، أو إدخال سلاح من أي نوع كان للجامعة أو مفرقعات أو ألعاب نارية أو مواد حارقة أو غير ذلك من الأدوات والمواد التي تعرض الأفراد أو المنشآت أو الممتلكات للضرر أو الخطر“.

 

*نشطاء يسخرون من هشتاج “السيسي أفعال لا أقوال

سخر عدد من النشطاء من رافضي الانقلاب العسكري من هاشتاج ” #السيسى_افعال_لا_اقوال” الذي دشنه مؤيدو الانقلاب.

عبد الله الجزار: الراجل ده احتفل بـ #عيد_العمال النهارده وهو ١ مايو، زي محتفل بتحرير سيناء يوم ٢٣ وهو يوم ٢٥، البعيد حمار.

ذكي بشكا: الرجل الذي أنقذ المصريين بأروع أنواع الدواء، مشيرًا إلى صورة اللواء عبد العاطي صانع “الجهاز المعروف بالكفتة”، فيه غذاء للناس.

دكتور شريف، نعم #السيسي_افعال_لا_اقوال، قال إن الجيش لو نزل الشارع اتكلم عن مصر ثلاثين أربعين سنة، نعم قتل وحرق الموحدين #برابعة.

البرلمانية عزة الجرف: لا يمر يوم على مصر بدون كوارث وإعلام النظام يغيب وعي الشعب المستهلك أصلا بالأزمات المعيشية اليومية“.

وأضافت: “مصر تخلفت مئات السنين ولن تتقدم أبدا حتى القصاص ممن أراق دماء الأبرياء ومن فوضه وحرضه وموله إن الله لا يصلح عمل المفسدين اسألوا الله السلامة“.

الإعلامية المؤيدة للانقلاب رانيا بدوي، تتساءل عن مدى استطاعة حكومة إبراهيم محلب الانقلابية بتقديم كشف حساب عن أدائها هذا العام؟.

وأضافت: المواطن يسأل عن أمرين هامين هما البطالة والدخل، فهل ما قدمته الحكومة هو زيادة في الدخل أم زيادة في الأسعار التهمت الزيادة في الدخل؟ وهل نسبة البطالة في زيادة أم في نقصان؟

وقالت بدوي إن هناك حالة من الغضب في الشارع المصري وإن شيئًا لم يحدث في أي مشروع من مشروعات المؤتمر الاقتصادي منذ أن انتهي.

تعليقات من أحد النشطاء: الدولة منذ أن أتى السيسي بانقلابه لم تشهد سوء الكوارث كل يوم، من تسمم مياه النيل وانفجار انبوبة الصرف بالإسكندرية، وتصادم قطارات، وخروج المترو عن خطه، والبطالة، وزيادة معدل الجريمة.

 

*البورصة تواصل نزيفها وتخسر 7.9 مليار جنيه في نهاية التعاملات

واصلت البورصة المصرية نزيفها بتراجع جماعي حاد لمؤشراتها، في ختام تعاملات اليوم الثلاثاء، بسبب عمليات بيع من قبل المستثمرين المصريين.
وخسر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة نحو 7.92 مليار جنيه فى نهاية تعاملات اليوم. وتراجع مؤشر البورصة الرئيسى “إيجى إكس 30″ بنسبة 1.9%، وتراجع مؤشر “إيجى إكس 20″ بنسبة 2.2% ، كما تراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “إيجى إكس 70″ بنسبة 3.09%، وتراجع مؤشر “إيجى إكس 100″ الأوسع نطاقا بنسبة 2.2%.

وشهدت البورصة خسائر تجاوزت 18 مليار جنيه منذ بداية الشهر الجاري مع تزايد مخاوف المتعاملين بشأن اللوائح التي أصدرتها حكومة الانقلاب قبل أسبوعين وتضمنت ضرائب على الأرباح الرأسمالية والتوزيعات.

 

*شركة إيطالية تقرر عدم توقفها في موانئ مصر خلال الفترة المقبلة لأسباب أمنية

أعلنت شركة “أم إس كروز” الإيطالية، عدم وقوفها في موانئ مصر وأوكرانيا، بقية هذا العام والشتاء المقبل؛ وذلك لدواع أمنية حسب تعبيرها.
وقالت الشركة: إنها ستستبدل وقوفها في موانئ أخرى مثل الجزر اليونانية رودس وهيراكليون وقبرص وإسرائيل؛ وذلك وفقا لما نقلته صحيفة”لوس أنجلوس تايمز”الأمريكية.

 

*إمبراطورية الجيش الاقتصادية.. بيزنس الدم والسلطة

مخطئ من يظن أنه قادر على اقتحام أسوار قلعة العسكر الحصينة والتفتيش في أوراق ذلك الكيان الاقتصادي المتوغل والمسيطر والمستحوذ على مفاتيح الخزانة المصرية، حتى باتت إمبراطورية الجيش العسكرية دولة فوق الدولة، وخارج إطار المحاسبة أو المساءلة أو البحث أو التنقيب، بل ويحاكم كل من يقترب من لافتة “ممنوع الاقتراب والتصوير“.

وقبل سبر أغوار هذا الكيان الغامض، لا بد أن نقف على الميزات التي يتمتع بها الاقتصاد العسكري، والتي لا تتوافر بطبيعة الحال لمن دونه من اقتصاد ينتمي إلى القطاع العام المريض، أو الخاص والذي يختبئ بدوره بشكل أو بآخر داخل الـ”عباءة الكاكي”، حتى بات سوق المال المصري يدور في فلك المعسكر وأوشك ما سواه على الإفلاس أو حزم حقائبه ليرحل عن بلد الانقلاب ليحط رحاله في دولة تحترم التنافسية والاستثمار إن كان من أصحاب “البورنيطة“.

بداية، تتوافر للجيش المصري الأيدى العاملة الرخيصة الكلفة والتي تعمل بنظام السخرة، عبر استخدام المجندين إجباريا في مشروعات الجيش، كما أن أرباحه معفاة من الضرائب ومتطلّبات الترخيص التجاري وفقاً للمادة 47 من قانون ضريبة، فضلا عن إعفاء واردات وزارة الدفاع ووزارة الدولة للإنتاج الحربي من أي ضريبة أو مصاريف جمارك، إلى جانب الاستحواذ على مشروعات الدولة بالأمر المباشر دون منافس، وأخيرا إبادة كل من يعبث بأمن تلك الأمبراطورية باعتباره أمن قومي لا يقبل المساس، تحت شعار “الجيش خط أحمر“.

ومنذ دشن عبد الناصر دولة العسكر في خمسينيات القرن الماضي، ابتلع الجيش مقدرات الدولة بأكملها في “كرشه” وسيطر على الصناعة والزراعة والثروة المعدنية والصناعات العسكرية ومشروعات البنية التحتية وحتى الثروة السمكية والسياحة والرياضة والإعلام، واختلق بدعة “جهاز مشروعات الخدمة الوطنية” وهو جهاز تابع لوزارة الدفاع له الشخصية الاعتبارية، ويتولى دراسة وتنفيذ الأعمال والمشروعات التي تطلبها الوزارات والهيئات ووحدات الحكم المحلى وشركات القطاع العام تنفيذاً للعقود التي تبرم بينه وبين هذه الجهات.

ومع شعور العسكر المتنامي بالتهديد من العبث بأروقة هذا الكيان الهلامي، مع إسقاط ثورة يناير لأحد أباطرة اقتصاد الجيش المخلوع مبارك، واقتحام الرئيس الشرعي المنتخب محمد مرسي لتلك “الحارة المسدودة” لجأ العسكر إلى ما من المفترض أن يجيده –ونسيه مع تطاول بنيانه الاقتصادي- فقرر أن يتقلب على الثورة ويسقى شجرة كيانه بدماء الثوار ورافضي سطوة البيادة واستبداد الكاب.

بيزنس الدم

قرابة 5 آلاف شهيد و40 ألف معتقل هى الضريبة التي دفعها الثوار وأحرار هذا الوطن، لكي يحافظ العسكر على هذا الكيان بعدما استشعر قادة الجيش إمكانية العبث في الصندوق الأسود والتعاطى مع أرقام الاقتصاد الموازي، فتحركت الدبابة لتطيح بأول رئيس منتخب وتكفل الشامخ بحملة التطهير العرقي.

ومع استحالة فتح الملف الشائك عبر الصحف والإعلام الموالي للانقلاب، خرجت صحيفة “Die Welt” الألمانية لتؤكد أن الجيش المصري يستحوذ على 40 % من حجم تعامل الاقتصاد المصري، بغض النظر عن مخصصات الميزانية والمعونة الأمريكية التي تقدر بـ1.3 مليار دولار.

ورغم تسارع المتنطعين على مائد العسكر لنفي هذا الرقم ووصفه بالمبالغ فيه، كانت أكثر التقارير موالاة للجيش تكشف عن سيطرته على 8 % من الاقتصاد، وما بين 40% و 8%، فرض الجيش بمشروعات بارزة واستثمارات غامضة التمدد في الواقع الاستثمار حتى بات اللاعب الأوحد في ساحة الاقتصاد المريض.

باري لاندو مؤلف كتاب “خدعة الغرب” يصف الجيش المصري، في مقال بعنوان “دولة داخل دولة” ويقول أن النخبة العسكرية ذات الرتب يتمتعون بمزايا غير محدودة ويعيشون في رفاهية كبيرة، ولديهم من وسائل المتعة والراحة يعجز عنها المصريون إلا في أحلامهم.

وكشف الكاتب أن المصانع العسكر تضاعفت ستة عشر ضعفا منذ وضعت الحرب أوزارها عام 1975، ليست فقط في الأسلحة والمعدات العسكرية ولكن في كافة المجالات، وكل هذه المنتجات تباع بأسعار مخفضة لمخازن الجيش ولكن الكمية الأكبر منها تباع تجاريا في الأسواق المحلية.

وتحت عنوان ” لجيش المصري يتقدم ويكافح ويبيع الدجاج” طرحت مجلة “بيزنس ويكسؤالا بعد خلع مبارك: هل سيدعم المجلس العسكري الإصلاحات الاقتصادية والتي تهدد مصالحه وتفككها؟.

ونقلت عن جوشوا ستاشر -الخبير العسكري في الشؤون المصرية والأستاذ المساعد في جامعة كينت ستيت في ولاية أوهايو- تساؤله كيف تكون عائدات الدولة من الشركات العسكرية سر من أسرار الدولة تماما مثل ميزانيتها العسكرية مع أن ثلث اقتصاد البلاد تحت حكم العسكر.

ومع ندرة المعلومات حول بيزنس العسكر، الذي كشف اللواء محمود نصر -عضو المجلس العسكرى ومساعد وزير الدفاع للشئون المالية- استراتيجية العسكر في الاستماتة عليه بأن اعتبره نتاج عرق القوات المسلحة على مدار سنوات ولن يقبل الجيش التفريط فيه بأي حال.

إلا أن ما أمكن التوصل إليه أن 4 جهات عسكرية تعمل في مجال الانتاج المدني، وباتت تتحكم في قرابة 40 % من الاقتصاد بحسب المصادر، أو 2 % في رواية السيسي لـ”رويترز”، وهي:

 

أولا: “جهاز مشروعات الخدمة الوطنية” التابع له عدد من الشركات تغطي مجموعة واسعة من القطاعات، منها شركات: النصر للكيماويات الوسيطة، العريش للأسمنت، الوطنية للبترول، الوطنية لإنتاج وتعبئة المياه “صافي”، مكرونة كوين، الوطنية لاستصلاح وزراعة الأراضي، النصر للخدمات والصيانة “كوين سيرفس، مصر العليا للتصنيع الزراعي، مصنع إنتاج المشمعات البلاستيك، بخلاف قطاع الأمن الغذائي الذي يتبع الجهاز، وقطاعات السياحة والفندقة.

 

ثانيا: الهيئة القومية للإنتاج الحربي التي تملك أكثر من 15 مصنعًا للصناعات العسكرية والمدنية (الأجهزة الكهربائية والإلكترونية بشكل أساسي).

 

ثالثا: الهيئة العربية للتصنيع، التي تدير 11 مصنعًا وشركة في مصر تعمل في العديد من المجالات في الصناعات العسكرية والمدنية، ويباع 70 % من إنتاجها بالأسواق المصرية.

 

رابعا: الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، المتخصصة في مجالات الإنشاءات العسكرية والمدنية، ومشروعات البنية التحتية والطرق والكباري، وبناء المدارس، ومجالات التنمية السياحية واتطوير المنشآت الرياضية، ومشروعت الإسكان الاقتصادي، والتخطيط العام للمدن.

وكشفت مصادر أمن داخل المؤسسة العسكرية أن انتاج الشركة الواحدة يقدر بـ 5 مليار دولار سنويا، تضاف إلى عائدات تحكم المخابرات المصرية في 70 % من حجم التعامل على الانترنت في مصر –وفقا لـ”ويكيليكس”، تنضم جميعها إلى 11 مليار جنيه هى ميزانية الجيش في الموازنة العامة للدولة.

وقد أسند للهيئة الهندسية بالقوات المسلحة في الفترة الأخيرة مشروعات مثل تنفيذ 150 ألف وحدة سكنية لمتوسطي الدخل، والإشراف على تطوير أكثر من 3000 كيلومتر من شبكة الطرق، وحفر آبار مياه في توشكى، وبعض أعمال حفر قناة السويس، وإنشاء محطة تحلية مياه في سيناء، وتطوير 43 مستشفى تابع لوزارة الصحة، وتطوير 47 منطقة عشوائية في القاهرة والجيزة بالتعاون مع وزارة التطوير الحضاري، وإنشاء البنية الأساسية لـ10 آلاف فدان في الفرافرة، هذا بخلاف الشراكات الاقتصادية للقوات المسلحة مع عدد من الشركات العالمية في مجالات تصنيع الأجهزة الإلكترونية والسيارات مثل جيب شيروكي.

ويرى اللواء أركان حرب عماد الألفي، رئيس الهيئة الهندسية، أن أهم أسباب إسناد المشروعات للقوات المسلحة هو كونها تنفذ مشروعاتها بجودة عالية وتكلفة قليلة جدًا وفي الوقت المطلوب، فيما اختفت أصوات المعارضة لهذا التنامي الواضح في اقتصاد الجيش والانتفاخ المتزايد في خزانة العسكر، باستثناء أصوات خفيضة تظهر على استحياء للتذكير بأن لها شركات حرمها العسكر من الحياة أو التنافس.

اللواء أركان حرب طاهر عبدالله -رئيس الهيئة الهندسية آنذاك- كشف أن الإنجازات والمشروعات التي نفذتها الهيئة الهندسية خلال الفترة من أغسطس 2012 حتى منتصف 2014، شملت تنفيذ 473 مشروعًا استراتيجيًا وخدميًا، في الوقت الذي نقلت فيه تقارير صحفية أن الهيئة الهندسية قامت بالتخطيط لتنفيذ 854 مشروعًا بداية من أغسطس 2012، تم تنفيذ 473 منها، بما يعادل تنفيذ أعمال يومية بقيمة 50 مليون جنيه تقريبًا.

قوانين مشبوهة

ومن أجل الحفاظ على تلك الإمبراطورية من الدخلاء، شرع دولة العسكر من الخمسينيات إلى سن القوانين التي تضمن تفوق وتنامي مشروعات الجيش، كان نتاجها إعفاء أرباح الجيش من الضرائب ومتطلّبات الترخيص التجاري وفقاً للمادة 47 من قانون ضريبة الدخل لعام 2005

 

كما تنصّ المادة الأولى من قانون الإعفاءات الجمركية لعام 1986 على إعفاء واردات وزارة الدفاع ووزارة الدولة للإنتاج الحربي من أي ضريبة. وهو ما يعطي للجيش المصري ميزة نسبية في أنشطته التجارية لا تمتلكها باقي الشركات المملوكة للدولة أو شركات القطاع الخاص“.

 

ولا تمر مصادر دخل المؤسسة العسكرية عبر الخزينة العامة للدولة، حيث يوجد مكتب خاص في وزارة المالية مسئوليته التدقيق في حسابات القوات المسلحة والهيئات التابعة لها وبياناته وتقاريره لا تخضع لسيطرة أو إشراف البرلمان أو أي هيئة مدنية أخري.

وعدّل المجلس الأعلى للقوات المسلحة في مايو 2011، الذي كان يتولّى حكم البلاد آنذاك، قانون القضاء العسكري، وأضاف مادّة تعطي النيابة والقضاة العسكريين وحدهم الحق في التحقيق في الكسب غير المشروع لضباط الجيش، حتى لو بدأ التحقيق بعد تقاعد الضابط، وبالتالي تجعل هذه المادة الضباط المتقاعدين بمنأى عن أي محاكمة أمام القضاء المدني.

وفي أعقاب الانقلاب، سبتمبر 2013، أصدر المستشار عدلي منصور الذي شغل منصب الرئيس المؤقّت بعد عزل مرسي، مرسوماً بتعديل القانون الصادر في عام 1998 بشأن المناقصات والمزايدات العامة، يسمح للمسؤولين الحكوميين بتخطّي إجراءات المناقصة العامة في الحالات ”العاجلة“، إلا أنه لم يحدد هذه الحالات، ويرفع التعديل قيمة الخدمات أو الممتلكات التي يمكن للمسؤولين في الدولة شراؤها وبيعها بالأمر المباشر.

وفي أبريل 2014، وافقت الحكومة على القانون الذي يقيّد حق الأطراف الأخرى في الطعن على العقود التجارية والعقارية الموقّعة مع الدولة، وقد أصبح هذا الحق الآن محفوظاً للحكومة والمؤسّسات المشاركة في الصفقة والشركاء التجاريين، وعلى الرغم من أن الحكومة برّرت هذا القانون بوصفه وسيلة لتشجيع الاستثمار الأجنبي، إلا أنه من المحتمل أن يؤدّي هذا الإجراء إلى تقليص الرقابة والمساءلة الشعبية للحكومة

مصر ما زالت تنزف تحت وطأة الانقلاب . . الاثنين 29 سبتمبر . . العصيان المدني هو الحل

مرسي رابعةمصر ما زالت تنزف تحت وطأة الانقلاب . . الاثنين 29 سبتمبر . . العصيان المدني هو الحل

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

*انقطاع الكهرباء عن نصف الاسكندرية

تشهد عدة مناطق حيوية بمدينة الإسكندرية حالياً، انقطاع التيار الكهربائى عنها دون الإشارة لخلل أو عطل فنى.
وشهدت مناطق وينجت ومحرم بك والمندرة والسيوف “نصف مدينة الإٌسكندرية” توقف حركة المواصلات خوفاً من الحوادث بسبب الظلام الدامس .
فيما أشار مصدر بكهرباء الإسكندرية ،أن الأمر طبيعى لوجود عجز فى الغاز وعدم استطاعة الوزارة توفيرها حتى الآن، بالإضافة لوجود خلل عام بالمحولات.

*تأييد حكم السجن عامين لـ”عنتيل المحلة” مدرب الكاراتيه

قضت محكمة استئناف المحلة، برئاسة المستشار وليد عطوة وعضوية كل من كامل كشك ومحمد فايد ويوسف طارق وأمانة سر وليد عصمت ومساعده حمادة عبد الغفار، بتأييد الحكم بالحبس عامين على المتهم عبد الفتاح الصعيدى، الشهير بـ”عنتيل المحلة”، فى قضية نشر الفيديوهات الجنسية والفعل الفاضح.

*غياب مرسي يؤجل جلسة قضيته في “التخابر” مع حماس

تسبب غياب الرئيس المصري محمد مرسي، ورئيس ديوانه إبان فترة حكمه، رفاعة الطهطاوي، عن الجلسة السادسة عشر، الإثنين، من محاكمتهم في قضية “التخابر” مع حماس وحزب الله والحرس الثوري الإيراني، لدواع أمنية، في تأجيلها إلى جلسة 14 تشرين الأول(أكتوبر) المقبل، بحسب مصدر قضائي.

وقال المصدر إن محكمة جنايات القاهرة برئاسة القاضي شعبان الشامي، بدأت الجلسة المنعقدة بأكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس (شرقي القاهرة)، بدون حضور مرسي والطهطاوي.
وتابع المصدر أن القاضي قال في بداية الجلسة إنه وصله خطاب من وزارة الداخلية يفيد بتعذر وصول مرسي والطهطاوي لدواع أمنية، وهو ما دفع القاضي لتأجيل الجلسة إلى 14 تشرين الأول المقبل.

وقال أسامة نجل مرسي، الذي حضر الجلسة بصفته محاميا، إن “غياب مرسي عن المحاكمة اليوم يثير الشك”.
مضيفا: “الأسباب غير مقتنعة، وتعلل وزارة الداخلية بالظروف الأمنية على الرغم من حضور باقي المعتقلين بذات القضية، باطل”.

ووجهت النيابة لمرسي و35 آخرين (بينهم 14 هاربا) اتهامات بارتكاب جرائم التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي، والتنسيق مع تنظيمات جهادية داخل مصر وخارجها، بهدف الإعداد لعمليات إرهابية داخل الأراضي المصرية”.
وكان النائب العام المصري هشام بركات أحال في 18 كانون أول(ديسمبر) الماضي، المتهمين للمحاكمة بتهمة “التخابر” مع حركة حماس الفلسطينية، وحزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني لارتكاب “أعمال تخريبية وإرهابية” داخل البلاد.

*بالفيديو.. لحظة تصادم سفينتين بقناة السويس اليوم

وقع تصادم شديد منذ ساعتين بين سفينة الحاويات “olombo express” وترفع علم ألمانيا، وسفينة الحاويات “maresk tanjong ” وجنسيتها سنغافوره، وذلك في قناة السويس بالقرب من ميناء شرق بورسعيد.

ووقع الحادث أثناء عبور السفينة الأولى للقناة قادمة من البحر المتوسط ضمن قافلة الشمال في طريقها إلى خليج السويس.

وأصدرت إدارة هيئة قناة السويس، بيانًا توضيحيًا، أكدت فيه أن هناك 38 سفينة عبرت ممر المجرى الملاحي لقناة السويس من الاتجاهين بصافي حمولة إجمالية 2,081,510 أطنان، وتضم 19 سفينة من قافلة الشمال و19 من الجنوب.

 

*جنايات المنيا “الانقلابية” تأمر بحبس 150 متهما مخلى سبيلهم فى قضية مطاى

قال المحامي خالد الكومي أحد اعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين ان محكمة جنايات المنيا  امرت اليوم بالقبض على  150 متهم مخلى سبيلهم وحبسهم في قضية مطاي من بينهم 3 محكوم عليهم بالإعدام و147 مؤبد  في قضية مطاي .

اثناء اعادة محاكمتهم وأمرت المحكمة  بحبسهم وتأجيل القضية الى الدور الاول من شهر يناير المقبل .

كان المتهمون قد صدر ضدهم حكما غيابيا ما بين الاعدام والمؤبد في قضية  أحداث قسم شرطة مطاي فقام المتهمون بتسليم انفسهم وتم  اخلاء سبيلهم واعادة محاكمتهم بجلسة اليوم وفوجئت هيئة الدفاع  بان المحكم تطلب اخلاء القاعة وتصدر امرا بالقبض عليهم اثناء وجودهم داخل القفص .

*خفر السواحل بالإسكندرية يقتل لاجئا سوريا بالرصاص الحي

لقى عرابي محمود عبد القادر سوري الجنسية مصرعه بعد إطلاق الرصاص الحي عليه من خفر السواحل، وذلك أثناء تسلله عبر الحدود المصرية عن طريق شاطيء أبو قير بالإسكندرية هو و18 لاجئا سوريا آخرين، في الوقت الذي يتم فيه التكتم على الحادث مع تواجد جثة المواطن السوري في مشرحة المستشفى الميري بالإسكندرية حالياً.

 

*البلتاجي للمحكمة: مينفعش واحد ييجي من الشارع.. ويدخل العمليات على طول

 أكد الدكتور محمد البلتاجى -عضو المكتب التنفيذي لحزب الحرية والعدالة- أنه ذهب لمستشفى قصر العيني وقام بقياس ضغط الدم، وتبين ارتفاعه ولذلك تم تأجيل العملية.

وأشار إلى أنه أصيب بإعياء ومغص في البطن قبل بدء جلسة المحاكمة صباح اليوم، وتم فحصه بواسطة أحد أطباء الأكاديمية، وتبين أن

ضغطه وصل إلى 190، وطلب من المحكمة احتجازه قبل إجراء العملية بـ24 ساعة لإجراء العملية.. وردد قائلا “ما ينفعش واحد ييجى من الشارع ويدخل العمليات على طول“.

 

وقال القاضى: يعنى إيه، فرد عليه: أنا طبيب أسنان وأفهم في الطب

 

من جانبها ، كشفت محامية رفاعة الطهطاوي رئيس ديوان رئاسة الجمهورية، إصابته بورم خبيث تحت الإبط الأيسر، وطلب من المحكمة السماح له بإجراء عملية جراحية بمستشفى السلام الدولى، مشيرة إلى أن تقرير مستشفى السجن أثبت تلك الإصابة.

 

جاء ذلك في أثناء نظر بدء المحاكمة الهزلية للرئيس مرسي في قضية “التخابر” الملفقة، التي تم تأجيلها إلى 14 أكتوبر القادم.

 

وتضم القضية 20 معتقلا محبوسًا بصفة احتياطية على ذمة القضية، يتقدمهم الرئيس د.محمد مرسي وكبار قيادات جماعة الإخوان، على رأسهم المرشد العام الدكتور محمد بديع، وعدد من نوابه، وأعضاء مكتب الإرشاد وكبار مستشاري الرئيس.

*فضيحة .. ضابط بقسم المرج “ينصب” على المواطنين

 تقدم المواطن رمضان عبد الحميد حلمى ببلاغ للنائب العام ضد ضابط بقسم المرج يتهمه فيه بالنصب عليه وإيهامه بتعيينه في وزارة الداخلية.

وقال المواطن -في بلاغه رقم 19984 عرائض النائب العام-: إن الملازم أول أحمد عاطف معاون مباحث بقسم شرطة المرج قد تحصل منه على مبلغ 20 ألف جنيه مقابل تعيينه موظفا بوزارة الداخلية، إلا أنه تهرب منه ولم يقم بتعيينه أو رد المبلغ.

 

 

*ميلشيات الانقلاب تعتقل معاذ البرديني الطالب بتجارة الزقازيق وابن عمه

داهمت ميلشيات الانقلاب قبيل ظهر اليوم قرية تل مفتاح بمركز أبو حماد ، واعتقلت معاذ البرديني الطالب بكلية التجارة جامعة الزقازيق، وابن عمه شمس خالد الذى تصادف وجوده في المنزل وقت المداهمة.

كانت الميلشيات قد اعتقلت صباح اليوم أنس السيد يوسف الطالب بهندسة الزقازيق بعد مداهمة عشرات البيوت بمدينة فاقوس، وتحطيم منزل أحمد ناصف المتحدث باسم طلاب ضد الانقلاب بجامعة الزقازيق.

يذكر أن أمن الانقلاب كان قد داهم مؤخرا منزل طالبتين بأزهر الزقازيق وعددا من بيوت الطلاب بجامعة الزقازيق، واعتقل عددا منهم في محاولة فاشلة لوقف الحراك الطلابي المتنامي الرافض لحكم العسكر والمطالب بالقصاص لدماء الشهداء.

*550  معتقلا مضربا عن الطعام في مصر

كشفت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات عن ارتفاع عدد المعتقلين والمحتجزين المضربين عن الطعام في الآونة الأخيرة  لنحو 550 محتجزا رصدتهم بشكل مباشر داخل السجون المختلفة على مستوى الجمهورية.


وأشارت التنسيقية في بيان لها إلى تنوع فئات القائمين على الإضراب ما بين طلاب و مهنيين.

وحملت التنسيقية المصرية للحقوق و الحريات وزارة الداخلية مسؤولية سلامة المعتقلين المضربين عن الطعام.
كما طالبت النيابة العامة بفتح تحقيقات فورية حول أسباب إضراب المحبوسين عن الطعام، وتلبية مطالبهم بشكل فورى.

يأتي ذلك في وقت أعلنت فيه مؤسسة الكرامة لحقوق الإنسان (منظمة مجتمع مدني مقرها جنيف) أن خمسة محتجزين قُتلوا داخل أماكن احتجازهم في مصر بنظام الموت البطيء، خلال أقلّ من 48 ساعة بعد إقرار لائحة السجون الجديدة، واعتبرت ذلك دليلاً على أن أماكن الاحتجاز في مصر، مقابر جماعيّة.

يشار إلى أن عدد المعتقلين في مصر يعد بعشرات الألوف منذ انقلاب 3 يوليو 2013 على أول محمد مرسي رئيس مدني منتخب، ولقي عدد منهم حتفهم جراء التعذيب ومنع أو التباطؤ في تقديم الخدمة العلاجية  المناسبة بحسب منظمات حقوقية محلية ودولية.

 

*مسلحون ليبيون يحتجزون سائقين مصريين

قال مسؤول أمني ليبي إن مسلحين ليبيين يحتجزون شاحنات نقل بضائع مصرية مع سائقيها قرب بوابة مدينة طبرق شرقي ليبيا (150 كلم من الحدود المصرية) للضغط علي القاهرة لإطلاق سراح موقوفين ليبيين في سجونها.


وقال مصطفي بوفجرة، رئيس غرفة الأمن الوطني بمدينة أجدابيا ( 410 طبرق)، لوكالة الأناضول، اليوم الاثنين، إن “مسلحين من أهالي الهرابة (المهربين) ينصبون الخيام بالقرب من بوابة مدينة طبرق ويحتجزون كل من يمر بهم من الشاحنات المصرية مع سائقيها كرهائن“.

ورغم أن المسؤول الأمني لم يذكر عدد الشاحنات، التي في قبضة المسلحين، لكنه أكد أن “عدد الشاحنات التي تدخل تلك المنطقة كبير بشكل مستمر طوال اليوم“.

وبحسب المسؤول، الذي استنكر العمل، فإن “سبب الاحتجاز كان لغرض الضغط علي السلطات في القاهرة لإطلاق سراح أشخاص ليبيين (لم يذكر أسمائهم) قبض عليهم داخل الأراضي المصرية بتهمة التهريب“.

وأشار إلي أن أهالي المهربين السجناء في مصر هم من يقطع طريق الشاحنات المصرية، وتابع “ذهب وفد من أعيان وحكماء مدينة اجدابيا لمكان الاحتجاز لكن أهالي المهربين امتنعوا عن إطلاق سراح المصريين بحجة المعاملة بالمثل مطالبين السلطات المصرية بإطلاق سراح ذويهم كشرط لإطلاق سراح الشاحنات وسائقيها “.

ولم يصدر تعليق عن الجانب المصري حول الواقعة حتى الساعة 13:20 تغ.

وسبق أن تعرضت الشاحنات المصرية، التي تدخل ليبيا لنقل سلع وبضائع بشكل يومي، للاحتجاز على يد مسلحين ليبيين يضغطون على القاهرة لتحقيق بعض المطالب أبرزها إطلاق سراح سجناء، وعادة ما ينتهي الاحتجاز بتدخل شيوخ قبائل في ليبيا لإقناع المسلحين بالعدول عن موقفهم، مقابل تعهد القاهرة بدراسة الأوضاع القانونية لذوييهم.

 

*أسرة المعتقل أبو بكر حنفي تحمل إدارة سجن قنا مسئولية تدهور حالته الصحية

حملت أسرة المعتقل أبو بكر حنفي إدارة سجن قنا العمومي مسئولية تدهور حالته، عقب إصابته بورم خبيث في البنكرياس والكبد، ورفض إدارة السجن المطالبات المستمرة بنقله إلي مستشفي جامعه أسيوط لتلقي العلاج اللازم.

وأكدت أسرة أبو بكر حنفي، أن إدارة السجن بتوصية من الجهاز الأمني تتعنت في نقل المعتقل للمستشفى، رغم الطلبات التي تقدم بها المحامي العام لنيابة قنا والتي تفيد بتدهور حالته الصحية.
وأمرت النيابة بنقل المريض للعلاج بمستشفي اسيوط.

وأشارت الأسرة إلي أن هناك توصيات من قبل جهاز أمن الدولة، بغرض التنكيل بأسرة ” آل القاضي ” الذين كانوا قد قدموا شهيداً من أبناءهم في مجزرة الحرس الجمهوري هو الشهيد (عمار حسن حنفي ) ابن شقيق المتهم أبو بكر أحمد حنفي.

 

*مشروع المليون وحدة سكنية للكذاب السيسي يتحول إلى “صباع كفتة

تواجه شركة أرابتك الإماراتية، التابعة لحكومة أبوظبي، حملات قوية تشكك في قدرتها على تنفيذ مشروع إقامة مليون وحدة إسكانية في مصر بتكلفة 40 مليار دولار، وزادت حدة الحملات بسبب عدم بدء الشركة تنفيذ المشروع خلال شهر سبتمبر الجاري كما كان مقرراً، وعدم حضور ممثلي الشركة اجتماعات مجلس الوزراء المصري المخصصة لمناقشة تفاصيل المشروع العملاق.

وزادت الحملات عقب الإطاحة بالرئيس التنفيذي للشركة حسن أسميك من موقعه لاتهامه بارتكاب عمليات غسل أموال ودفعه نحو بيع حصته بالشركة وفقدان سهم الشركة 70% من قيمته.

ويتخوف بعضهم من تحول إقامة أرابتك مليون وحدة سكنية في مصر إلى “مشروع كفتة” جديد، في إشارة إلى إعلان الجيش المصري التوصل لعلاج مرض الأيدز عبر تناول الكفتة.

وفي ردها على حملة تشكيك حول مشروعها في مصر، قالت أرابتك أمس الأحد، إن مراحل التخطيط والتصميم لبناء مليون وحدة إسكانية، شارفت على الانتهاء، من دون أن تحدد مدة زمنية للتنفيذ.

وحسب محللين “تأخر موعد بدء الإنشاءات في الربع الثالث من 2014 حسب اتفاق مع الجيش المصري، كما يكتنف تنفيذ المشروع غموض في التمويل، بالإضافة إلى عدم إعلانها عن مقاولي الباطن أو تعيين آلاف الموظفين الجدد في عملية بهذا الحجم“.

وفي بيان مقتضب نشره موقع سوق دبي المالي أمس، قالت أرابتك إنها تنفي تقارير إعلامية بشأن عدم التزامها بتنفيذ المشروع في مصر.

وجاء فى البيان: “إن الشركة ملتزمة بمشروع المليون وحدة سكنية وماضية قدماً في المشروع حسب ما هو مخطط.

كانت أرابتك قد أعلنت في مارس توقيع مذكرة تفاهم مع الجيش المصري لبناء مليون وحدة سكنية على أراض يقدمها الجيش مجانا، وتم الاتفاق على تسليم أول وحدة مطلع 2017 وأن يجري الانتهاء من المشروع قبل 2020.

وتعرضت الشركة لأزمة في يونيو أدت إلى فصل مئات الموظفين، ومنذ الإعلان عن المشروع لم تعلن أرابتك إلا تفاصيل محدودة حوله، وقالت إنها تراجع عملياتها بعد الاستقالة المفاجئة للرئيس التنفيذي.

وينظر إلى مشروع أرابتك على أنه جزء من الدعم الاقتصادي والسياسي الإماراتي لمصر، فقد قدمت الإمارات مساعدات لنظام عبد الفتاح السيسي بمليارات الدولارات منذ الانقلاب.

 

*الانقلاب يرفض تطبيق الحد الأقصى للأجور

كشفت مصادر رسمية مطلعة أن وزارة المالية الانقلابية مازالت تجري مشاوراتها حول تطبيق الحد الأقصى للأجور مع وزارتي الداخلية والعدل فى حكومة الانقلاب وأن المناقشات لم تسفر عن أي تقدم في المفاوضات مع قيادات الوزارتين، مما دفع هاني قدري وزير المالية الإنقلابى إلى اللجوء لرئيس مجلس وزراء الانقلاب إبراهيم محلب للتدخل وفض الاشتباك القائم.

وأوضحت المصادر أن قيادات وزارتي العدل والداخلية يرفضون بشكل قاطع تطبيق الحد الأقصى للأجور، خاصة وأن هناك قيادات بالوزارتين يحصلون على راتب شهري يتجاوز مليون جنيه، في حين سيتم تخفيضها إلى 42 ألف جنيه فقط حال تطبيق الحد الأقصى للأجور بهذه الجهات.

وأشارت المصادر التي طلبت عدم ذكر اسمها إلى أن رئيس وزراء الإنقلاب وعد قدري بتطبيق الحد الأقصى للأجور على جميع الوزارات والقيادات، لكنه لم يحدد وقتاً لإنهاء الخلاف والجدل القائم بين قيادات وزارة المالية من جهة وبين قيادات وزارتي العدل والداخلية من جهة أخرى.

لكن المستشار هشام جنينه، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، قال في تصريحات له إن 7 جهات بالدولة رفضت، بشكل نهائي، تقديم بيانات للجهاز بشأن تطبيقها قانون الحد الأقصى للأجور الذي يجب ألا يتجاوز 42 ألف جنيه وفقًا للقانون، ومن أبرزها الهيئات القضائية المعنية بتطبيق القانون، والذي رفضت تطبيقه على نفسها، ومن بينها هيئة قضايا الدولة، ومجلس الدولة، ومحكمتا النقض والاستئناف، والنيابة العامة.

لكنه تراجع في تصريحاته وعاد ليؤكد أن جهة واحدة فقط ما زالت ممتنعة عن إرسال كشوف المرتبات.

ورغم ذلك مازالت وزارة المالية تصر في بياناتها على أنه تم تطبيق الحدين الأدنى والأقصى للأجور على العاملين بالجهاز الإداري بالحكومة جرى بالكامل، وأنه غير مسموح بأي تجاوزات، حيث يلتزم كل موظف وفقاً للقانون بالإفصاح عن مفردات دخله السنوي بما لا يتخطى الحد الأقصى وإلا تعرض لعقوبات شديدة، ولم تعلن الوزارة أن هناك جهات مستثناة من القانون سواء رجال القضاء أو رجال الشرطة أو القوات المسلحة أو البترول أو البنوك.

 

 

*كاتب بريطانى: السيسي وعد بتحسين صورة “الأسد” لدى واشنطن

كشف كاتب بريطاني عائد لتوه من سوريا بعد أن التقى عددًا من مسئولي النظام في دمشق أن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي وعد أن يعمل على تحسين صورة نظام الأسد لدى واشنطن، كما سيعمل على إقناعها بأن نظام الأسد أفضل من استيلاء الإسلاميين والجهاديين على سوريا.

وبحسب مقال للكاتب والصحفي البريطاني جوناثان ستيل أبلغه مسؤولون في دمشق ارتياحهم للتطورات الأخيرة في المنطقة، خاصة استيلاء السيسي على السلطة في مصر وتعهده بمحاربة تيار الإسلام السياسي، إضافة إلى التقارب الأخير بين السعودية وإيران والذي ستستفيد منه دمشق بشكل كبير باتجاه تخفيف الضغط عليها
.
ويقول ستيل في المقال الذي نشره موقع “ميدل ايست آي” إن المسؤولين في نظام الأسد بدمشق مبتهجون جداً بالخلافات المتصاعدة بين تركيا ومصر والتي تجلت مؤخراً بمقاطعة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لخطاب السيسي في الأمم المتحدة”، مشيرين الى أن هذه الخلافات ستدعم السيسي ليقوم بتحسين صورة النظام السوري لدى واشنطن، حيث أن “دولة علمانية أخرى في المنطقة هي سوريا تواجه تهديد الإسلاميين والجهاديين“.

ويقول المسئولون في نظام الأسد بدمشق إنهم واثقون من أن السيسي لن يكتف بفعل ذلك لدى واشنطن وإنما لدى القادة العرب أيضاً.

مصر الحراك مستمر . . الأحد 21 سبتمبر . . السيسي وشعبه : أحسن ما نبقى مثل سوريا والعراق

سوريا والعراقمصر الحراك مستمر . . الأحد 21 سبتمبر . . السيسي وشعبه : أحسن ما نبقى مثل سوريا والعراق

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

*”الفحام”: لا توجد مستندات بحبس “مرسي”

كشف اللواء “أحمد عبدالحي الفحام”، مدير إدارة المعلومات بقطاع مصلحة السجون السابق، خلال شهادته، اليوم، في جلسة القضية المعروفة إعلاميًا بـ”الهروب من سجن وادي النطرون”، أنه كان متواجدًا بمقر عمله، وليس لديه أي معلومات حول الواقعة.
هذا وقد فجر الشاهد مفاجأةً، حين لفت في شهادته، إلى أنه لم يشاهد أي مستند رسمي، بشأن قيادات الجماعة وحبسهم بالسجن.
فيما قال العقيد “محمود حسام عامر”، مفتش المباحث بسجن “أبوزعبل”، إنه لم يشاهد واقعة الهجوم على السجون، وعلم بذلك من الضباط بعد الواقعة، نافيًا إجراء أي تحقيقات، أو تحريات عقب الحادث، ليستنتج وجود اتفاق مسبق بين السجناء والمقتحمين.
يذكر أن تلك القضية يتهم فيها الانقلاب، الرئيس الدكتور “محمد مرسي”، و103 آخرين من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين.

*أجناد الأرض تعلن مسئوليتها عن تفجيرات وزارة الخارجية

أعلنت جماعة تسمي نفسها “أجناد مصر” مسئوليتها عن تفجيرات وزارة الخارجية التى وقعت اليوم الأحد التى راح ضحيتها ثلاثة من الشهداء. بثت الجماعة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعى “تويتر” بيانا قالت فيه إنها تواصل حملات القصاص وعمليات الثأر من الأجهزة الأمنية، زاعمة: “قتلانا فى الجنة وقتلاهم فى النار”.

وأضاف البيان: فضمن حملة “القصاص حياة” انطلقت سرية من الأشاوس الذين أخذوا على عاتقهم نصرة المظلوم، فقاموا بواجبهم وخاطروا بأنفسهم واستعانوا بربهم وتوكلوا عليه حتى فتح عليهم سبحانه – اليوم الأحد – بتنفيذ عملية اختراق جديدة والوصول إلى محيط وزارة الخارجية – وتم زرع عبوة ناسفة موجهة نحو الضباط فى محيطها وتم تفجيرها عليهم ليهلكوا ويتحولوا إلى أشلاء متناثرة، ويذوقون بعضا مما يذيقونه للمسلمين.

*رسالة من معتقلي كفر الشيخ في سجون الانقلاب .. نموت لنحيا ..

نموت لنحيا …. نموت جوعااا ….. لنحيا بحرية
نموت جوعااا…. لنحيا بكرامة
لم تكن مجرد شعارات ولا كلمات عبسية قيلت . . انما هى ارادة قوية وروح حرة ابية تنبع من داخل انسان مؤمن بالقضية
قرار لم يكن بالهين عليهم…. نعم ادركوا معنى تلك المعركة . . علمونا معنى الصمود والثبات فى خوضها
انها معركة الامعاء الخاوية . . نعم خاوية من الطعام …من ملذات الدنيا…ممن يبقينا احياء على وجه الارض
ولكن لم تكن خاوية من قوة الايمان والاصرار فشعارهم :حريتى بيدى وسأنتزعها مهما كلفنى الامر :
اتركوهم يجوعوا ….يمرضوا …يموتوا….عزبوهم…نكلوا بهم لن يرجعهم ولو للحظة واحدة من خوضها فهم اقسموا … حياتنا بدون حرية لا تساوى شئ . . اما موتنا بالكرامة يساوى كل شئ
فى كلتا الحالتين هم من فازوا سواء عاشوا….او ماتوا
‫#‏اضراب_الكرامة‬

* نحس السيسي حريق ضخم بوحدتين سكنيتين بعمارة بجوار ميناء بور توفيق بالسويس

شب حريق ضخم بوحدتين سكنيتين بعمارة بجوار ميناء بور توفيق بالسويس ما أدى إلى ارتفاع ألسنة اللهب والدخان بالقرب من الميناء.
وقد اندلع الحريق فى أخشاب بوحدتين بالعمارة القريبة من مطافئ بور توفيق

* انفجار قنبلة بدائية الصنع أمام الجامعة العمالية، المجاورة لفندق نادى الشرطة بطنطا، وأنباء عن وقوع اصابات

 *الضابط القتيل أحد شهود الاثبات في قضية اقتحام سجن وادي النطرون

الضابط محمد محمود أبو سريع، هو أحد شهود الإثبات في قضية اقتحام السجن وادي النطرون، وأدلى بشهادته في 28 يونيو الماضي، أمام هيئة المحكمة. فإن الضابط القتيل حضر أمام المحكمة خلال نظر قضية اقتحام السجن وادي النطرون أمام محكمة جنح مستأنف الإسماعيلية وتقدم “بأدلة إدانة المتهمين” في القضية وكانت عبارة عن 125 صورة لعمليات اقتحام السجن.
الضابط أبو سريع زعم في شهادته أنه سجل لقطات فيديو قدمها للمحكمة، تزعم إحضارهم لودرات لتكسير سور السجن وإحضار أتوبيسات لتهريب المساجين.

 

*مقتل ثلاثة من شرطة الانقلاب بينهم مقدمين واصابة آخرين واغلاق كوبري 6 أكتوبر والحصيلة في تزايد  .

صرح مصدر أمنى بوزارة داخلية الانقلاب بشأن انفجار عبوة ناسفة محلية الصنع بشارع 26 يوليو بالقرب من تقاطعه مع شارع الكورنيش دائرة قسم شرطة بولاق أبو العلا، بمصرع المقدم محمد محمود أبو سريع من قوة الإدارة العامة للأندية والفنادق والمنتدب للعمل بمديرية أمن القاهرة، متأثراً بإصابته, ومازالت الأجهزة الأمنية المعنية موجودة بموقع الحادث

وادى الانفجار لمصرع المقدم خالد سعفان من قوة مديرية أمن القاهرة متأثرًا بإصابته وحدوث إصابات بعدد من رجال الشرطة المعينين بتلك المنطقة.. ومصرع المقدم محمد محمود أبو سريع من قوة الإدارة العامة للأندية والفنادق والمنتدب للعمل بمديرية أمن القاهرة

واعلن التلفزيون المصري ارتفاع عدد ضحايا الانفجار قرب مبنى وزارة الخارجية وسط القاهرة إلى 3 قتلى من الشرطة و 6 مصابين من بينهم اللواء محمد مصطفى سرحان من مرور القاهرة. والمجند محمد مصطفى عبد العزيز.

وقد وصلت مدرعات تابعة لجيش الانقلاب لموقع الانفجار الذى وقع بمحيط وزارة الخارجية بشارع 26 يوليو بوسط القاهرة، وقامت قوات المدرعات بإغلاق كوبرى 15 مايو. وفى نفس السياق قامت قوات أمن القاهرة بإغلاق شارع 26 يوليو من الإتجاهين وتمشيط المنطقة بالكامل بحثا عن منفذى العملية التى وقعت صباح اليوم.

 

*الطب الشرعى : وصلنا إخطار بوجود جثة واحدة فوجدنا إثنتين

* سقوط طائرة هليكوبتر عسكرية بالفيوم و أنباء عن مقتل طاقمها بالكامل

سقطت طائرة هليكوبتر كانت في جولة تدريبية في محيط معسكر كوم أوشيم الأمني بالفيوم، وسط أنباء عن استشهاد طاقمها.

انتقل لموقع الحادث اللواء الشافعي أبو عامر، مدير أمن الفيوم، وقوات الأمن المركزي وهرعت سيارات الدفاع المدني لموقع الحادث، وتبين أن الطائرة كانت تقل من 4 إلى 6 ضباط وجنود مطار كوم أوشيم الأمني وسقطت فجأة مما أدى إلى انفجارها، ولم تتوصل التحريات لسبب سقوط الطائرة وما إذا كان هناك استهداف لها من قبل عناصر إرهابية أو سقوطها نتيجة عطل فني.

وقال الدكتور مجدي السيد، مدير مرفق إسعاف الفيوم، إن عدد الوفيات لم يتحدد بعد لكنه من المرجح أن يكون هناك 4 من الضباط والجنود داخل الطائرة وقت سقوطها.

* الرئيس مرسي يجدد عدم اعترافه بالمحكمة في قضية وادي النطرون الملفقة

أكدت هيئة الدفاع عن الرئيس محمد مرسي في قضية وادي النطرون الملفقة عدم إعتراف الرئيس بالمحاكمة لعدم اختصاصها بمحاكمته كرئيس منتخب.

وقال كامل مندور عضو هيئة الدفاع خلال جلسة المحاكمة اليوم ردا على المحكمة التي طالبت بتنظيم عملية الدفاع ان الرئيس مرسى يرفض المحاكمة لعدم الاختصاص مؤكدا أن الدكتور سليم العوا قد قام بشرح ذلك أمام المحكمة مسبقا وان الدفاع سوف يتقدم بالفعل بمذكرة رسمية.

وتضم قائمة المتهمين في القضية 131 متهما من بينهم الرئيس وعدد من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، وعلى رأسهم فضيلة المرشد العام للجماعة محمد بديع ونائبه محمود عزت(غير معتقل)  ود/ سعد الكتاتني ود/ عصام العريان وصفوت حجازي، بالإضافة إلى آخرين.

كما تضم القضية 22 معتقلا محبوسا بصفة احتياطية، فى حين يحاكم بقية المتهمين بصورة غيابية ، ومن ضمنهم عناصر من حركة حماس.

*تفاصيل جلسة المحاكمة الهزلية في قضية “الهروب من وادي النطرون

أجلت محكمة جنايات شمال القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، اليوم الأحد، نظر جلسات المحاكمة الهزلية للرئيس الشرعي د.محمد مرسي، و130 من قيادات جماعة الإخوان المسلمين وقيادات العمل الإسلامي في القضية الملفقة “الهروب من سجن وادي النطرون” لجلسة 1 أكتوبر.

بدأت الجلسة فى تمام الحادية عشرة صباحا، وأشار قيادات الإخوان بعلامة رابعة، مرددين من داخل القفص “ثورة ثورة حتى النصر“.

قال النيابة العامة إنها خاطبت الأمن القومى والمخابرات العامة، وجاء الرد بأنه سبق وقام اللواء عادل عزب بالإدلاء بشهادته بشأن التقرير الذى أعده المرحوم محمد مبروك، وهو حاليا فى مأمورية.

كما أنه تم الاستعلام عن قوات تأمين المنافذ الثلاثة، ومن بينها كوبرى السلام والقنطرة شرق ونفق الشهيد أحمد حمدى، وتبين أن بها قوات مشتركة بين الجيش والشرطة، وجار التنسيق مع المخابرات الحربية لمعرفتهم، وبشأن وفاة المتهم رائد العطار أفادت بأنه تعذر الوقوف على سبب وفاته.

وأضاف ممثل النيابة العامة أنه تم إعلان كل من اللواء حمدى بدين، واللواء حسن الروينى، وقدمت القوات المسلحة اعتذارا بشأن حضورهما لضيق الوقت، والتمست تحديد جلسة أخرى لحضورهما، كما أنها قامت بإعلان باقى الشهود.

استفسرت المحكمة عن: هل يوجد متهم بالقضية يحمل رقم 49 ويدعى ناصر خليل منصور ومتهم آخر بنفس الاسم؟ أو أن هناك تشابها أسماء؟ فرد المعتقل أنا يا فندم لوحدي اسمى ناصر خليل

وهنا أخذ الدكتور محمد البلتاجى يضحك على هذا السؤال، فعلق القاضى قائلا: ايه يا بلتاجى فى ايه.. ده انت بكره هتعمل عملية.. اقعد واسكت من فضلك، فرد الدكتور البلتاجى ضاحكا: دى مهزلة.. هو فى حاجة كده.. ولا دى حاجة ما تضحكش.

استمعت المحكمة إلى أقوال الشاهد العميد حسام محمود عامر، وشهد بأنه وقت الحادث كان يشغل منصب مفتش مباحث سجن أبو زعبل وأن هناك مجموعة ملثمة قامت بمهاجمة منطقة سجون أبو زعبل، وحدث الاقتحام، ولكنه لم ير الهجوم بعينيه، ولكنه عايشه.

وأضاف أنه علم بأن المقتحمين قاموا باقتحام مصنع الزجاج الذى يوجد خلف السجن، وقاموا بسرقة اللوادر الخاصة بالمصنع واستخدموها فى اقتحام السجن، وأنهى شهادته بأنه لا يعرف أسماء المقتحمين، وأنه لا يعلم عما إذا كان هناك اتفاق بين المقتحمين والمساجين داخل السجن.

استفسرت المحكمة من هيئة الدفاع عن قيامهم بتسجيل المحامى الدكتور محمد سليم العوا للدفاع عن الرئيس محمد مرسى رئيس الجمهورية الشرعي، وأنه لم يقدم مذكرة بدفاعه ولم يحضر.

أكد المحاميان الدكتور محمد الدماطى وكامل مندور أن الرئيس محمد مرسى أكد من قبل أن المحاكمة باطلة؛ لأنه يحاكم بصفته رئيس الجمهورية، وأن محاكمته تكون لها إجراءات ومحاكمة أخرى، وإنهم سوف يحضرون عنه فى هذا الشأن، وسوف يقدم العوا مذكرة بدفاعه وأنهم سوف يرجعون إلى الرئيس محمد مرسى لسؤاله بشكل نهائى عن دفاعه.

رد القاضى إذا رفض توكيل محامى فسوف ننتدب له محاميا من نقابة المحامين للدفاع عنه.

تقدمت هيئة الدفاع عن قيادات الإخوان بعدة طلبات؛ وهى التمسك بالطلبات التى سبق وأبدوها بالجلسة الماضية، خاصة استدعاء اللواء عادل عزب بصفته المشرف عن المرحوم المقدم محمد مبروك، ومجري تحريات الواقعة بالأمن الوطنى، خاصة أنهم سبق وقاموا باستدعاء المستشار أحمد صقر الأمين العام لهيئة الأمن القومى بالقضية المعروفة إعلاميا بأحداث الاتحادية” بجلسة 25 أغسطس الماضى لقيامه بوضع تقريره بالقضية.

وجاء الرد بأن وظيفته هى التوقيع فقط، وتم إرسال نائبه للشهادة، وطلب الدفاع من المحكمة التصريح لهم باستخراج شهادة نائب الأمين العام للأمن القومى مثلما حدث فى قضية الاتحادية.

وصمم الدفاع بأنه فى حالة عدم الاستجابة لطلبهم فإنهم يطالبون باستبعاد تقرير الأمن القومى وتقرير الأمن الوطنى الخاص بالمرحوم العميد محمد مبروك.

وطلب الدفاع أيضا ضم الصور الفوتوغرافية التى التقطت بواسطة القمر الصناعى فى تلك الفترة، وكذا معرفة القوات المعينة على المعابر الثلاثة الشرقية، مع التصريح باستخراج صور من دفاتر أمن 6 أكتوبر عن يومى 28 و29 يناير 2011 وقت احتجاز المتهمين.

* هكذا فعل الانقلاب بالاطفال بكاء لفقد الاباء فى اول ايام العام الدراسى بدمياط

شهدت بداية العام الدراسى بدمياط اليوم احزان سيطرت على مئات الاسر التى فقدت الوالد اما انه اصبح شهيدا او موعتقلا فى سجون سلطات الانقلاب .

 

الطفل منيب محمد الوصيف بالصف الاول الابتدائى بدء يومه الاول فى الدراسة هذا العام بالبكاء على غياب والده خلف القضبان فى معتقلات سلطات الانقلاب ،منيب كان ينتظر والدة ليصطحبة الى مدرستة فى اول ايام الدراسة ولكن طال انتظاره وفقد الامل فى ذلك لان والده محمد الوصيف معتقل منذ عدة اشهر بلا تهم ولاجريمه .

 

وهناك الالاف من الاطفال حالهم هو حال منيب تبكى قلوبهم دما قبل ان تذرف عيونهم دمعا على غياب الاب اما تحت الثرى شهيدا او فى غياهب السجون معتقلا لدى سلطات الظلم والانقلاب .

* مليشيات الانقلاب تعتقل 10 من مؤيدى الشرعية بالفيوم

أعادت مليشيات الانقلاب العسكرى بمركز إطسا بالفيوم فجر اليوم للمرة الثالثة خلال 10 أيام مداهمة قريتى حلفا وابوصير وأسفرت عن اعتقال 10 مواطنين بينهم مصاب وطالبين
المعتقلون هم :
عبد المنعم حافظ محمد مدرس ومحمد كارم ملك مدرس وأحمد عبد السلام عبد العليم – مندوب مبيعات ويس أحمد تمام – طالب ومصاب بعجز بالقدم اليسرى و سعد محمد أحمد – مدرس ورمضان محمد أحمد- أمام مسجد ومنصور محمد أحمد – مفتش بالأوقاف وطارق أحمد محمد أحمد – طالب ومصطفى رمضان دياب – أمام مسجد وأحمد على إسماعيل – مدرس ، وتم اقتيادهم جميعاً إلى مكان غير معلوم دون إبداء أسباب لاعتقالهم .

*مقتل شرطيين اثنين أحدهما مقدم وإصابة 5 في انفجار قرب مقر الخارجية

قتل اثنان من الشرطة المصرية، أحدهما ضابط، وأصيب 5 آخرين، اليوم الأحد، جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفت نقطة تفتيش، قرب وزارة الخارجية، وسط القاهرة.


وذكر التلفزيون الرسمي أن الانفجار استهدف نقطة تفتيش شرطة بمنطقة بولاق، قرب مقر وزارة الخارجية، وأسفرت عن “استشهاد” ضابط ومجند وإصابة آخرين.

ونقل التلفزيون مشاهد لآثار الانفجار أظهرت جثة واحدة على الأقل مغطاة بأوراق صحف إلى جانب آثار دماء، وأكثر من سيارة مهشمة، وسط انتشار كثيف لقوات الشرطة.

وفرضت قوات الأمن طوقا بمحيط الانفجار وقامت بعمليات تمشيط للمنطقة بحثا عن أي عبوات ناسفة أخرى.

وقال اللواء عبدالفتاح عثمان، مساعد وزير الداخلية، إن معلومات أولية تشير إلى أن العبوة تم زرعها بإحدى الأشجار وتم تفجيرها بمجرد وصول القوات إلى نقطة التفتيش، وفق ما نشرته وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية.

يأتي ذلك في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة التربية والتعليم، في بيان لها، أنها أخلت 5 مدارس مجاورة لمبنى وزارة الخارجية، وذلك في اليوم الأول فعليا للعام الدراسي الجديد.

فيما قال مصدر أمني لوكالة الأناضول، مفضلا عدم ذكر اسمه، إن الانفجار استهدف قوة شرطية متمركزة بجوار وزارة الخارجية ومبني الإذاعة والتليفزيون (وسط القاهرة)، ما أسفر عن سقوط قتلى ومصابين لم يحدد عددهم، مشيرا إلى أن الانفجار ناجم عن “عبوة ناسفة“.

ويقع مقر وزارة الخارجية بمصر، على كورنيش النيل، في منطقة مكتظة بالسكان، وقرب مقر التلفزيون الرسمي، وتحظى المنطقة عادة بإجراءات أمنية مشددة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الانفجار على الفور.

 

* الجارديان”: الخطابُ الدينى.. “حلال للسيسى .. حرام على مرسى

 قالت صحيفة “الجارديان” البريطانية: “إن معارضى الرئيس المنتخب محمد مرسى، زعموا أن السبب الرئيسي لشنهم هجوما عليه، هو “استخدام الخطاب الدينى، ومحاولة تحويل مصر إلى دولة دينية“.
وأوضحت الصحيفة، فى سياقِ تقريرٍ لها، أعده مراسلها فى القاهرة، باتريك كينجسلى، أنه بعد مرور 14 شهرا من الانقلاب على الرئيس مرسى، استخدم قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى، الخطاب الديني، كنوعٍ من أنواعِ التقربِ إلى الشعب.
وأضافت: “لا زال هناك تشابك بين السياسية والدين، وكثيرا ما يستخدم السيسى الخطاب الدينى لحشد الجنود والجمهور، وأنه قال فى خطاب متلفز له بعد أسابيع قليلة من الانقلاب على مرسى نحن نخشى الله، ونقوم بتنفيذ أوامره، لا يمكن لأي شخص هزيمة إنسان يخشى الله“.
ورأت “الجارديان” أن “السيسى يحاول جاهدا الحفاظ على صورة الدولة الدينية، لكى يكسب محبة الشعب المصرى، والذى يعتبر شعبا متدينًا بطبعه “.

واختتمت الصحيفة تقريرها مؤكدة أن النظام المصرى الحالى يستخدم الدين لترسيخ سلطته على البلاد.

* تأجيل ثاني جلسات قضية “مذبحة بورسعيد” للغد

أجلت محكمة جنايات بورسعيد المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار محمد السعيد نظر ثاني جلسات إعادة محاكمة المتهمين في القضية المعروفة إعلاميا “بمذبحة بورسعيد” و التي راح ضحيتها 74 شهيدا من شباب الألتراس الأهلاوي، التى اتُهم فيها 73 متهماً من بينهم 9 من القيادات الأمنية و3 من مسئولي النادي المصري.. وباقي المتهمين من شباب ألتراس النادي المصري، التي وقعت أحداثها في أثناء مباراة الدوري بين فريق النادي الأهلي و النادي المصري في الأول من فبراير 2012.. لجلسة غدٍ الاثنين، لحين حضور أعضاء لجنة الإذاعة والتليفزيون.

استمعت المحكمة إلى محمد يونس معوض -مدير استاد بورسعيد-.. الذي قال في شهادته إنه شاهد الأحداث وقت حدوثها عند إطلاق صفارة الحكم؛ حيث حدثت حالة من الهرج والمرج وقامت جماهير المصري بالنزول إلى أرض الملعب، فاعتقد أنه الاحتفال بالفوز كالعادة؛ لأن النادي المصري يعتاد على مثل هذه الأفعال من الاحتفال مع اللاعبين في أرض الملعب.

وأضاف أنه فوجئ بالعكس تماما عندما توجه الجمهور إلى المدرج الشرقي الخاص بجماهير الأهلي، واعتدوا عليهم ووقع الحادث وسط أعمال شغب غير متوقعة، وقال: إن الهجوم كان من خلال مجموعات لا يستطيع تحديدها لعدم معرفته بها.

وقال إنه شاهد خلال جلوسه بالمقصورة داخل استاد بورسعيد مجموعة من الأفراد، وبسؤاله عن هويتهم أقر له البعض أنهم أفراد تساعد الأمن في تأمين المباراة.

استمعت محكمة إلى طلبات الدفاع الحاضر عن المتهمين، حيث طالب بالإفراج عن المتهمين لانتهاء مدة الحبس الاحتياطي لديهم، كما طالب الدفاع أيضا انتقال المحكمة بكامل هيئتها لمكان الواقعة؛ وهي استاد بورسعيد والمنطقة المحيطة به.

كما طالب استدعاء اللواء عادل الغضبان الحاكم العسكري ببورسعيد-، وقدم الدفاع خطاب النيابة العامة الموجه إلى اللواء مراد موافي، التي طالبت فيه تقرير المخابرات العامة عن الواقعة، والذي لم يرد حتى الآن.

* اليوم.. النطق بالحكم على متظاهري الأزبكية

تصدر محكمة جنايات القاهرة، اليوم الأحد، حكمها بحق 68 من مؤيدى الشرعية، كانت قد اعتقلتهم قوات الانقلاب في السادس من أكتوبر الماضى خلال مشاركتهم فى إحدى التظاهرات السلمية الرافضة للانقلاب بمنطقة الأزبكية.

وجهت نيابة الانقلاب للمعتقلين قائمة من التهم الملفقة، فى مقدمتها ارتكاب جرائم التجمهر بغرض تعطيل تنفيذ القوانين، والتعدى على المواطنين، وإتلاف الممتلكات العامة، ومقاومة السلطات.

تعقد الجلسة بمعهد أمناء الشرطة برئاسة المستشار محمد على الفقى، وعضوية المستشارين حسن إسماعيل عوض، وجمال حسن أحمد.

*مجلس الوزراء يقرر عودة العمل بالتوقيت الشتوي الخميس

قال السفير حسام القاويش المتحدث الرسمى باسم مجلس الوزراء، فى تصريحات له، إن العودة للعمل بالتوقيت الشتوى ستكون الخميس المقبل، الذى يوافق آخر خميس من شهر سبتمبر الجارى.

* مؤيدو السيسي يدشنون حملة لالغاء فوائد شهادات قناة السويس

 دشن عدد من انصار عبد الفتاح السيسي حملة عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” ليطالبوا من خلالها ، الغاء فوائد شهادات قناة السويس

 

الحملة اتخذت شعار : “مش عايزين فوائد ، خلينا نساعد مصر وما نحملهاش فوق طاقتها” . 

 

الحملة لاقت ترحيبا من البعض و اعتراضا من آخرين

 

يذكر أن  المستشار محفوظ صابر وزير العدل ، قد طالب في وقت سابق ، البنك المركزى بضرورة الغاء الفائدة التى يتم من خلالها تشجيع المصريين للتبرع لصالح مشروع قناة السويس الجديدة ، وذلك حتى يكون الشعار من “اجل مصر وحبا لبلادى” .

*أقباط المهجر يحشدون لـ”السيسي” بالوجبات والاتوبيسات

طالب مجدي خليل – القيادي بأقباط المهجر بأمريكا – كل المتواجدين في الولايات المتحدة بضرورة الذهاب لمساندة الرئيس عبد الفتاح السيسي أثناء إلقاء كلمته بمقر الامم المتحدة .

وقال خليل في تدوينة : يوم أمام الأمم المتحدة من آجل مصر
إلى جميع المصريين فى الساحل الشرقى للولايات المتحدة فى ولايات نيويورك ونيوجيرسى وكونيتكت وماسوشويتس ودالاوير وبنسلفانيا ورود ايلاند وميرلاند وفيرجينيا وواشنطن العاصمة.
يوم الخميس 25 سبتمبر سوف يلقى الرئيس السيسى كلمة مصر أمام الأمم المتحدة،والاخوان المسلمين وحلفاءهم من المتطرفين من باكستان وسوريا وتونس ومن أعضاء التنظيم الدولى للاخوان قد حجزوا أربعة أماكن حول الأمم المتحدة ضد ثورة 30 يونيه وضد مصر وضد السيسى.
ونحن نثق أن المصريين حلفاءنا فى ثورة 30 يونيه العظيمة سوف يأتون الى أمام الأمم المتحدة لدعم ثورة 30 يونيه ودعم الشرعية ودعم خريطة الطريق. نحن الذين ساهمنا فى ثورة 30 يونيه علينا حمايتها والدفاع عنها أمام الأخوان وحلفاءهم من المتطرفين.
لقد حجزنا نحن كذلك أفضل المواقع أمام مدخل الأمم المتحدة،وندعو جميع المصريين للحضور من التاسعة صباحا حتى الثالثة مساء لقضاء يوم من آجل مصر ومن آجل الثورة ومن آجل مستقبل كل المصريين.
الاتوبيسات سوف تتحرك من أمام جميع الكنائس القبطية فى ولايات نيوجيرسى(جيرسى سيتى-بايون-ايست برونزويك-بل فيل-هوم ديل- تشيرى هيل-ايست راذرفورد-اديسون-اليزبيث-هويل-ساوث نيوجيرسى).
وكذلك من أمام كنائسنا فى نيويورك( كوينز-ستوريا ستاتن ايلاند-لونج ايلاند بروكلين-آب ستيت).
ومن أمام جميع كنائسنا فى كونيتكيت ورود ايلاند وبوسطن ودالاوير وفيرجينيا وبنسلفانيا.
على جميع الاشخاص فى هذه الولايات والمدن الاتصال بمسئول الكنيسة لتحديد ميعاد التجمع.
التجمع أمام الكنائس فى الاتوبيسات لكافة المصريين مسلمين واقباط

*السيسي إلى نيويورك واحتجاجات بانتظاره

غادر عبد الفتاح السيسي القاهرة اليوم الأحد متوجها إلى نيويورك في زيارة تستغرق عدة أيام يرأس خلالها وفد بلاده إلى اجتماعات الدورة الـ69 للجمعية العامة للأمم المتحدة، فيما يتوقع أن يستقبله بعض أبناء الجالية المصرية بالولايات المتحدة بالتظاهر احتجاجا على ما يصفونها بجرائم ضد الإنسانية يرتكبها نظام بمصر.


وقرر نشطاء أميركيون من أصول مصرية تنظيم احتجاجات عند قدوم السيسي إلى نيويورك، فطبعوا ملصقات ومنشورات توجز ما حدث في مصر من انتهاكات ومجازر بحق متظاهرين مصريين منذ انقلاب السيسي في 30 يونيو/حزيران من العام الماضي على محمد مرسي أول رئيس مدني منتخب.

وشهدت عدة ولايات أميركية خلال الأيام الماضية فعاليات متنوعة للتنديد بزيارة السيسي، وأعد نشطاء أعمالا فنية تلخص من وجهة نظرهم ما آلت إليه الأوضاع في مصر.
وفي ولاية نيوجيرسي المجاورة لنيويورك قررت جمعيات حقوقية وسياسية يقودها نشطاء مصريون تصعيد حملتها لتشمل الجانب القانوني، وذلك بهدف محاكمة قادة الانقلاب أمام القضاء الأميركي ومنعهم من دخول الولايات المتحدة.
كما قرر نشطاء مصريون آخرون مخاطبة جميع البعثات الدبلوماسية الموجودة بولاية نيويورك بغية تعريفها بما يصفونها بجرائم الانقلاب في مصر.
في المقابل، أصدرت الجالية المصرية في نيويورك بيانا رسميا ردا على ما وصفته بـ”المخطط الخبيث لإفساد فرحة المصريين بزيارة السيسي”, ودعت المصريين في نيويورك إلى “إظهار الترحيب بالرئيس المصري وإظهار دعمهم له خلال إلقائه كلمة مصر وعدم ترك الساحة خالية تماما للإخوان (المسلمين) وحلفائهم“.
ومن المقرر أن يلقي السيسي الخميس المقبل كلمة مصر في الجلسة الصباحية لاجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة يستعرض فيها “التجربة الفريدة للشعب المصري الذي قام بثورتين لإقامة دولته المدنية الحديثة”، بحسب مصادر دبلوماسية.
كما تحتل محاربة ظاهرة الإرهاب والتطرف جانبا مهما من كلمة السيسي، حيث سيشدد على ضرورة عدم اختزال المواجهة على تنظيم بعينه أو منطقة محدودة في العالم”، وفقا للمصادر نفسها.

* اليماني من محبسه: “هذه استغاثتي إلى كل أحرار العالم كي ينقذوا حياتي

 حذرت حركة “طلاب ضد الانقلاب” من تعرَّض الطالب المعتقل إبراهيم اليماني للخطر بسبب ما يتعرض له من إهمال وتعذيب داخل المعتقل، ودعت منظمات حقوق الإنسان إلى القيام بدورها وتلبية استغاثته من داخل محبسه.

ونشرت الحركة عبر صفحتها على الفيس بوم رسالة استغاثة أرسلها طالب الطب المعتقل إبراهيم اليماني من داخل محبسه بسجن طره يحكي فيها حالته وأسباب إضرابه وما تعرض له من انتهاكات وقمع واعتقال تعسفي بتهم ملفقة واهية.

وقال إبراهيم اليماني في رسالته: “اسمي إبراهيم اليماني، طبيب بشري.. تم اعتقالي منذ 16 أغسطس 2013، وبالتحديد منذ 387 يومًا حتى الآن، وذلك على خلفية القضية المعروفة إعلاميًا باسم “أحداث مسجد الفتح”، دون أي جريمة اقترفتها، بل كانت جريمتي أني كنت أقوم بآداء واجبي كطبيب محاولًا إنقاذ الجرحى والمصابين، وذلك استجابة للاستغاثة التي وجهتها نقابة الأطباء المصرية لجموع الأطباء للقيام بدورهم، بعد أن تقاعست مؤسسات الدولة عن القيام بدورها“.

واوضح فى رسالته ما تعرض له من انتهاكات من جانب نيابة الانقلاب و اهمال صحى جسيم عرض حياته لخطر شديد حيث قال : “بعد ان تم اعتقالى ظلمًا، من تحقيقات هزلية من جانب النيابة المصرية، وتجديد الحبس الاحتياطي دون دليل إدانة واحد، قررت البدء بالإضراب الكامل عن الطعام اعتراضًا على كل ذلك..”.

وتابع موضحا اسباب اضرابه الكلى عن الطعام و الذى استمر لمدة 236 على فترتين: “قمت بعمل إضرابين عن الطعام، بدأت إضرابي الأول عن الطعام يوم 25 ديسمبر 2013، ثم أُجبرت على فك إضرابي يوم 23 مارس 2014، بعد أن تعرضت للحبس الإنفرادي والتعذيب بشكل يومي بكافة أشكال التعذيب لمدة 20 يومًا، وذلك لإثائي عن استكمال الإضراب، ونتيجة لذلك تدهورت حالتي الصحية تمامًا، وكنت أصارع الموت، بعد أن استمريت في هذا الإضراب الأول عن الطعام لمدة 89 يومًا.

بعد ذلك عاودت الإضراب عن الطعام مرة ثانية منذ 17 إبريل 2014 وحتى الآن, أي منذ 144 يومًا حتى اليوم، وسوف أستمر في معركتي هذه حتى أنال حريتي وتنال مصر كلها حريتها ..”.

وأضاف ما تعرض له من اهمال و تعنت من ادارة السجن الانقلابية فى معالجة حالته و ما ادى اليه ذلك من تدهور حالته و فقدان وزنه حيث قال: “طوال فترتي إضرابي عن الطعام لم تقم إدارة السجن ب7مل تقارير ومحاضر لإثبات إضرابي، بل تم حرماني من الذهاب لمستشفى السجن لتلقي الرعاية الطبية اللازمة !! فقدت طوال هذه المدة ما يقارب 30 كيلوغرامًا من وزني، وحالتي الصحية في تدهور مستمر، وأحتاج إلى تلقي الرعاية الطبية اللازمة في مستشفى مناسب..”.

وختم رسالتة باستغاثة يوجهها إلى منظمات حقوق الانسان و جميع احرار العالم حيث قال : “هذه استغاثتي ورسالتي التي أوجهها إلى كل منظمات حقوق الإنسان، وإلى كل أحرار العالم كي ينقذوا حياتي ويساعدونني على استرداد حريتي.. إبراهيم اليماني 7سبتمبر 2014

 

متابعة متجددة . . الثلاثاء 17 يونيو . . أسبوع الحرية لمصر

حكومة عواجيز الانقلاب تؤدي اليمين

حكومة عواجيز الانقلاب تؤدي اليمين

متابعة متجددة . . الثلاثاء 17 يونيو . . أسبوع الحرية لمصر

شبكة المرصد الإخبارية

*انقطاع الكهرباء عن محافظة السويس لليوم الثالث

شهدت محافظة السويس لليوم الثالث على التوالي استمرار ظاهرة انقطاع التيار الكهربائى مرة أخري بعد انخفاض حدة انقطاع التيار التى استمرت على مدار الأسبوع الماضي .
تلقي غرفة عمليات ومكتب محافظ منوب بالديوان العام اليوم عدد كبير من الشكاوى من قبل المواطنين بالسويس اليوم تفيد بعودة انقطاع التيار الكهرباء على فترات اليوم وأمس ، مطالبين اللواء العربي السروي محافظ السويس التدخل لايجاد حل لانهاء هذه الازمة الحالية وعدم تكرارها خلال الايام القادمة .

قال مسئولين بقطاع الكهرباء بالسويس إن عودة انقطاع التيار الكهربائي يعود لامرين الأول وجود بعض اعمال الصيانة قبل فصل الصيف والثاني ضمن خطة تخفيف الاعمال مع نقص السولار المستخدم بالمحطات

*نيابة المحلة الكبرى تجدد حبس( ام المعتقلين )

قامت نيابة المحلة الكبري بتجديد حبس السيدة ” احترام السيد ” ( ام المعتقلين….. ) . 
 يذكر انه تم القبض عليها بمجمع المحاكم. المحلة الكبري وقت عرض زوجها واحد ابنائها علي النيابة بعد مشادة وقعت مع الضابط بسبب طريقة التعامل مع زوجها ، وقالت له حسبنا الوكيل  . . فقام بالقبض عليها وتحرير محضر لها من تاريخ 52/5/2012 وحتي الآن.

*تقرير الطب الشرعي عن «حبارة»: المتهم مسؤول مسؤولية كاملة عن كل ما نسب إليه من أفعال

أكد تقرير اللجنة المشكلة لتوقيع الكشف الطبي «النفسي والعقلي» الصادر من المجلس الإقليمي للصحة النفسية بالقاهرة بشأن المتهم عادل حبارة والذي قدمته النيابة العامة، اليوم الثلاثاء، «أن إدراك الحالة النفسية للمتهم أثبتت أنه لا يعاني من أي أعراض دالة على إصابته بمرض نفسي وعقلي، وأنه مسؤول مسؤولية كاملة عن كل ما نسب إليه من أفعال».

وقدم التقرير خلال جلسة محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، لنظر قضية محاكمة عادل حبارة و34 متهمًا آخرين بخلية المهاجرين والأنصار في القضية المعروفة إعلاميًّا بـ«مذبحة رفح الثانية»، وشهدت الجلسة قيام المتهمين بالتكبير من داخل القفص الزجاجي مرددين: الله أكبر.. لا إله إلا الله تعليقًا على تقرير المتهم الطبي.
كما استمعت المحكمة إلى أقوال الشاهد التاسع عبد الله عبد الحكيم خليل الذي شهد بأنه قائد التشكيل محل الواقعة «قطاع بلبيس» وأثناء سير المأمورية وهي عبارة عن ثلاث سيارات لوري محملة بالجنود وعددهم 75 مجندًا وضابطًا وأمين شرطة حدث إطلاق نيران وحدثت إصابات في السيارة رقم 2 التي كادت أن تنقلب وكان بها ضابط أصيب وسقط في الترعة وسيارة أخرى انقلبت، وأصيب السائقان بطلقات نارية.

*شاهد عيان بسجن برج العرب يروى تفاصيل مجزرة الترحيلات ببرج العرب

كتب أحد المعتقلين بسجن برج العرب ورقة يروى فيها شهادته على مجزرة الترحيلات الثانية بسجن برج العرب، والتي حدث منذ يومين وأسفرت عن إصابة ما يقرب من 22 معتقلاً أثناء عودتهم من العرض بمحكمة المنشية، والتي أكد فيها أن القوات الخاصة اعتدت على المعتقلين بأجزاء الأسلحة والشوم والعصي.

*حكومة محلب تستعين بمشروع«الإخوان» لتطوير التعليم الفني

كشفت مصادر خاصة عن مفاجأة من العيار الثقيل في كواليس مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة.
وأكدت المصادر أن المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء تراجع عن قراره باستحداث حقيبة وزارية جديدة للتعليم الفني.
وتراجع – وفقا للمصادر- محلب عن القرار بعد أن تلقى عدة نصائح حول عدم مناسبة التوقيت لإعلان مثل هذه الوزارة، فضلا عن أنه لا توجد تشريعات مستقلة للتعليم الفني.
واستقر رأى محلب في النهاية على استحداث منصب نائب لوزير التعليم لشئون التعليم الفني، واختار المهندس إبراهيم محلب الدكتور محمد يوسف رئيس قطاع التدريب السابق بشركة المقاولون العرب، من وسط عدة مرشحين للمنصب الجديد.
وقالت المصادر: “ستكون مهام نائب وزير التعليم الجديد التنسيق بين الوزارات ذات العلاقة لتطوير التعليم الفني، وتنفيذ المشروعات وبروتوكولات التعاون المشترك في المدارس الفنية، وهو ما يشبه المشروع الذي وضعه وزير التربية والتعليم الحالي الدكتور محمود أبوالنصر وقت أن كان رئيسا لقطاع التعليم الفني بتشكيل هيئة مستقلة للتعليم الفني”.
يذكر أن ذلك المشروع هو الذي تبنته حكومة الإخوان في عهد الرئيس محمد مرسي، والتي كانت تنوي إنشاء هيئة فنية مستقلة للتعليم الفني تكون مهمتها التنسيق بين الوزارات المعنية لتنفيذ مشاريع وبروتوكولات التعاون المشترك داخل المدارس الفنية، بهدف النهوض بالتعليم الفني وتخريج حملة دبلومات مؤهلين لسوق العمل.
وترددت داخل أروقة وزارة التربية والتعليم عدة تساؤلات حول منصب نائب وزير التعليم لشئون التعليم الفني، ومقر تواجدهن وهل يتواجد داخل ديوان عام الوزارة أم يتواجد داخل قطاع التعليم الفني؟ وهل يرأس رئيس قطاع التعليم الفني أم يكون مرءوسا له؟ وما هي مهام عمله، وطبيعة علاقته برئيس الحكومة كون الاثنين خرجا من عباءة ” المقاولين العرب”؟

*مجلس الأمن والسلم الأفريقى يقرر بالإجماع إلغاء تجميد عضوية مصر

قرر مجلس الأمن والسلم الأفريقى بالإجماع،إلغاء تجميد عضوية مصر

*المرشد العام يكشف عن الطلب الذي رفضه للواء العصار

وجه المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الدكتور محمد بديع كلمة لوسائل الإعلام الموجودة داخل قاعة المحكمة بـ”معهد أمناء الشرطة بطره”، بعد رفع جلسة القضية العبثية المعروفة بـ”غرفة عمليات رابعة للمداولة واتخاذ القرار” قائلا: دافعوا عن حريتكم وحرية التعبير عن الرأي.

وأضاف بديع -خلال كلمته- للصحفيين والمراسلين بأن عليهم أن يدافعوا عن أنفسهم، وأنه تألم لما يتعرض له الصحفيون من تضييق لعدم السماح لهم بنقل الصورة كاملة، مشيرًا إلى تدخل أمن القاعة أكثر من مرة لمنع تصوير المتهمين داخل القفص في أثناء حديثهم.

وتابع الدكتور بديع بالقول للصحفيين: إنهم من المؤكد لاحظوا الفرق بين حرية الإعلام في عهد الرئيس “محمد مرسي” حين كان يصل الأمر في بعض الأحيان للتطاول على الرئيس وعلى جماعة الإخوان المسلمين، والوضع الآن من كبت للحريات وتكميم الأفواه.

وأكد أنه قد رفض في أثناء حكم المجلس العسكري للبلاد نية اللواء العصار على منع الناس من الكلام على حسب تعبيره، مذكرًا إياه بمواقف الرسول صلى الله عليه وسلم من المخالفين له في الرأي والمعارضين.

وبدأت بعد تلك الكلمة المناوشات بين الصحفيين وأمن معهد أمناء الشرطة بطره، التي تطورت لطردهم خارج المحكمة تمامًا بحجة عدم التزامهم بعدم التصوير في أثناء رفع الجلسة.

*تجديد حبس 4 من الإخوان بالسويس 15 يوما بتهمة التحريض على العنف

قررت محكمة جنح المستأنفة بالسويس صباح اليوم الثلاثاء تجديد حبس 4 من قيادات وكوادر تنظيم الإخوان بينهما 3 موظفين بشركات بترول، وأخر بمديرية التربية والتعليم 15 يوم على ذمة التحقيقات بتهمة التحريض على العنف.

*قوات أمن الانقلاب تقتحم جامعة أسيوط وتطلق الغاز والخرطوش على مسيرة طلابية رافضة لاعتقال زملائهم الطلاب

*«الناظر»: هؤلاء هم الـ5 وزراء الذين اختارهم السيسي بنفسه

أكد الدكتور هانى الناظر، رئيس المركز القومى للبحوث السابق، أن عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، هو الذي اختار 5 وزراء في حكومة إبراهيم محلب الذي كلفه بتشكيلها، مضيفاً أن هؤلاء الوزراء هم، وزراء الدفاع والداخلية والخارجية والإنتاج الحربي والزراعة فقط.
وأضاف الناظر على صفحته الرسمية بـ”فيس بوك”، أن السيسي ترك لرئيس الوزراء المهندس إبراهيم محلب الحرية الكاملة دون أدنى تدخل لاختيار باقي الوزراء بالكامل، ويتضح ذلك جليًا من الأسماء الباقية والأسماء الجديدة وعليه فإن مسئولية الأداء التنفيذي والخدمي للحكومة الفترة المقبلة هي مسئولية المهندس محلب.

*بديع تعليقاً على التحفظ على الأموال : “روحوا دوروا على المليارات المنهوبة بره البلد”

قال محمد بديع مرشد الإخوان من داخل قفص المحكمة، إنه وباقى قيادات الإخوان لا يمتلكون أموالاً سواء فى الداخل أو الخارج.
وأضاف “بديع” معلقًا على قرار لجنة حصر أموال الإخوان بالتحفظ على محال زاد المملوكة للمهندس خيرت الشاطر، نائب المرشد العام للجماعة، والمحبوس على ذمة قضايا جنائية عدة: “روحوا دوروا على المليارات المنهوبة بره البلد”.
جدير بالذكر أن الجنايات تحاكم اليوم محمد بديع مرشد الجماعة السابق، و50 آخرين فى قضية غرفة عمليات رابعة العدوية.

* بدء جلسة محاكمة “بديع” و50 قياديا إخوانيا فى “غرفة عمليات رابعة

بدأت منذ قليل، جلسة محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، لنظر قضية محاكمة محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان، و50 من قيادات وأعضاء الجماعة، لاتهامهم بإعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات عناصر تنظيمهم، بهدف مواجهة الدولة عقب فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة، وإشاعة الفوضى فى البلاد، وهى القضية المعروفة إعلاميًا بـ”بغرفة عمليات رابعة.”.

تضم قائمة المتهمين فى تلك القضية، محمد بديع ومحمود غزلان، وحسام أبو بكر الصديق، وسعد الحسينى، ومصطفى الغنيمى، وليد عبد الرؤوف شلبى، وصلاح سلطان، وعمر حسن مالك، وسعد عمارة، ومحمد المحمدى، وكارم محمود، وأحمد عارف، وجمال اليمانى، وأحمد على عباس، وجهاد الحداد، وأحمد أبو بركة، وأحمد سبيع، وخالد محمد حمزة عباس، ومجدى عبد اللطيف حمودة، وعمرو السيد، ومسعد حسين، وعبده مصطفى حسينى، وسعد خيرت الشاطر، وعاطف أبو العبد، وسمير محمد، ومحمد صلاح الدين سلطان، وسامح مصطفى أحمد والصحفى هانى صلاح الدين وآخرين.
 
ويواجه المتهمون تهم إعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات عناصر تنظيمهم، بهدف مواجهة الدولة عقب فض اعتصامى “رابعة العدوية والنهضة”، وإشاعة الفوضى فى البلاد، وهى القضية المعروفة إعلاميًا بـ”الخطة رابعة”.

*الحزب الاسلامي : محلب يمثل النظام «المباركي»

قال مجدي سالم نائب رئيس الحزب الإسلامي، إن التشكيل الوزاري الجديد، لا يختلف عن سابقه، متوقعا بعد تقديم أي جديد خلال الفترة المقبلة، على حد وصفه.
وأضاف سالم  أن إبراهيم محلب رئيس الوزراء، يمثل النظام «المباركي»، مشيرا إلى وجود بعض الوزراء ممن مثلوا حكومة الفريق أحمد شفيق، خلال ثورة 25 يناير.
وكانت تشكيلة الحكومة الجديدة برئاسة المهندس إبراهيم محلب، التي أدت اليمين الدستورية في وقت مبكر، صباح اليوم الثلاثاء، أمام الرئيس الانقلابى  عبد الفتاح السيسى، قد ضمت 34 حقيبة وزارية منها 13حقيبة يشغلها عدد من الوجوه الجديدة.
وقد استمر في الحكومة الجديدة 21 وزيرا مع تغيير مسمى بعض الوزارات، وتم إلغاء حقيبتي الإعلام والتنمية الإدارية، حيث تم تكليف رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون اختصاصاتها حتى يتم تشكيل المجلس الوطني للإعلام وفقا لنصوص الدستور الجديد

* حكومة ”العجائز” تؤدي اليمين

أدت أول حكومة مصرية مكلفة من قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، اليمين الدستورية، في وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء، والتي وصل متوسط أعمار أعضائها 59عاما، وفق رصد معلوماتي أجرته وكالة الأناضول.

ويترأس تلك الحكومة إبراهيم محلب، 65 عاما، وهي الحكومة الثانية له بعد تشكيل الأولى في عهد الرئيس المعين عدلي منصور، في مارس/ آذار الماضي.

وحكومة محلب الثانية التي شكلها بتكليف من السيسي، تضم 13 وجها جديدا، و20 وزيرا استمروا في مناصبهم، بالإضافة إلى استحداث حقيبة وزارية جديدة للتطوير الحضاري والعشوائيات تولتها وزيرة من الحكومة السابقة.

ووصف محلب حكومته الثانية في تصريحات صحفية، أمس الاثنين، بأنها حكومة “الفدائييين”، مضيفا أنها “جيدة، وستعمل بجد واجتهاد”.

وبحسب رصد وكالة الأناضول، ينتمي وزراء حكومة محلب الثانية إلى شرائح عمرية أربعة، غاب عنها عنصر الشباب، وفق ما يلي:

– شريحة الستين إلى السبعين، وينتمي لها أكبر عدد من وزراء الحكومة الثانية لمحلب، المقدر بـ 18 وزيرا، بينهم رئيس الوزراء نفسه.

– شريحة ما بين الخمسين والستين، وينتمي لها 11 وزيرا ، أبرزهم الفريق أول صدقي صبحي، وزير الدفاع، 59 عاما.

– شريحة ما بين الأربعين والخمسين، وينتمي إليها كل 4 وزراء هم وزير الأوقاف محمد مختار جمعة، ووزير الاسكان مصطفي مدبولي، وأشرف سالمان وزير الاستثمار، ووزير التخطيط والتعاون الدولي أشرف العربي.

– شريحة ما فوق السبعين، وينتمي لها وزيران هما جابر عصفور وزير الثقافة، وعادل البلتاجي وزير الزراعة.

ومجموع أعمار حكومة محلب يقدر بـ2081 عاما إجماليا، موزعا على 34 وزيرا، خلافا لرئيس الوزراء، بمتوسط أعمار نحو 59 عاما، وفق الجدول التالي:
الاسم/ الحقيبة الوزارية مواليد العمر

الاسم/ الحقيبة الوزارية  مواليد العمر
إبراهيم محلب (رئيس الوزراء)     ولد عام 1949 65 عاما  
الفريق أول صدقي صبحي (وزير الدفاع) 12 أغسطس/ آب 1955  59 عاما
اللواء محمد إبراهيم (وزير الداخلية )  10 أبريل/ نيسان 1953 61 عاما 
إبراهيم يونس (وزير الإنتاج الحربي)  28 ديسمبر/ كانون أول 1949 65 عاما
هشام زعزوع (السياحة) 15 يناير/ كانون ثان 1954  60 عاما
شريف إسماعيل (البترول) يوليو/ تموز 1955  59 عاما
محمد حسام أبو الخير (الطيران المدني)  عام 1963 51 عاما
محمد شاكر (الكهرباء) مواليد 1949  65 عاما
عادل لبيب (التنمية المحلية) 1 يناير/ كانون ثان 1945 69 عاما
طارق حلمي (الاتصالات) أبريل/ نيسان 1950 64 عاما 
خالد عبد العزيز (الشباب والرياضة) 1959  55 عاما
مصطفي مدبولي (الإسكان) 28 أبريل/ نيسان 1966 48 عاما 
غادة والي (التضامن) 1949  65 عاما 
محمد مختار جمعة (الأوقاف) 1966 48 عاما
أشرف العربي (التخطيط) 14 ديسمبر/ كانون أول 1970 44 عاما
هاني قدري (المالية) 1959 55 عاما
عادل العدوي (الصحة) 1960 54 عاما
ناهد العشري (القوى العاملة) 1956  58 عاما
محمود أبو النصر( التربية والتعليم) 1953 61 عاما
منير فخري عبد النور (الصناعة والتجارة) 21 أغسطس/ آب 1945 69 عاما
خالد حنفي (التموين والتجارة الداخلية) 1956 58 عاما
ليلى إسكندر (وزارة التطوير الحضاري) 1949  65 عاما
سامح شكري (الخارجية) 20 أكتوبر/ تشرين أول 1952 62 عاما
محفوظ صابر (العدل) 1945 69 عاما
إبراهيم الهنيدي (العدالة الانتقالية ومجلس النواب) 1949 65 عاما
أحمد عبد الخالق (التعليم العالي) 1954 60 عاما
خالد فهمي (البيئة) 9 نوفمبر/ تشرين ثان 1953 61 عاما
جابر عصفور (وزير الثقافة) 25 مارس/ آذار 1944 70 عاما
هاني ضاحي (النقل) 1953 61 عاما
حسام الدين المغازي (الري) 1960 54 عاما
ممدوح الدماطي (الآثار) 1961  53 عاما
أشرف سالمان (استثمار) 8 أغسطس/ آب 1968 46 عاما
عادل البلتاجي (الزراعة) 26 فبراير/ شباط 1944 70 عاما
نجلاء الأهواني (التعاون الدولي) شريف حماد (البحث العلمي) 1954 1962 60 عاما 52 عاما 

وكانت حكومة محلب الأولى قد أدت اليمين القانونية أمام الرئيس السابق، عدلي منصور، في الأول من مارس/ آذار الماضي، وضمت 31 وزيرا، ولم تشهد أي تعديلات سوى تعيين الفريق أول صدقي صبحي وزيرا للدفاع، خلفا للسيسي الذي استقال من منصبه الوزاري في 26 مارس/ آذار الماضي، ليعلن ترشحه لانتخابات الرئاسة التي جرت الشهر الماضي، وفاز بها بنسبة 96.91% من الأصوات الصحيحة.*إحالة طعن باكينام الشرقاوي على قرار تجميد أموالها للمفوضين

قررت محكمة القضاء الإداري، إحالة دعوي باكينام الشرقاوي مساعدة الرئيس السابق محمد مرسي، للطعن على القرار الصادر بالتحفظ على أموالها، لهيئة المفوضين لإعداد التقرير القانوني بالرأي فيها.
صدر الحكم برئاسة المستشار محمد قشطة، نائب رئيس مجلس الدولة.
وذكرت المدعية في دعواها، أنها كانت ضمن حملة عبد المنعم أبو الفتوح المرشح السابق لرئاسة الجمهورية، وبعد أن تولي الرئيس السابق محمد مرسى مقاليد الحكم، تم تعيينها مستشارة للشؤون السياسية للمرأة، لافتة إلى أنها لا تنتمي للإخوان ولا لأي حزب سياسي وأنها تحرص طول الوقت على استقلالها.
وذكرت المدعية أنها تعمل أستاذة للعلوم السياسية، ولم تفكر قط في الانتماء لأي جماعة أو حزب احتراماً لمهنتها.

* تأجيل محاكمة مرسي و35 آخرين في قضية “التخابر”

أجلت محكمة جنايات القاهرة أمس الإثنين، النظر في قضية “التخابر” التي يحاكم فيها الرئيس الشرعي محمد مرسي، و35 آخرين في عاشر جلساتها، إلى 29 حزيران الجاري، بحسب مصادر قضائية.
وأوضحت المصادر أن محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة شرقي القاهرة، قررت تأجيل القضية إلى 29 حزيران الجاري، لسماع باقي أقوال شهود الإثبات.

وتعد هذه الجلسة، هي الخامسة التي تحظر فيها هيئة المحكمة النشر عن تفاصيل القضية.
ووجهت النيابة لمرسي و35 آخرين (بينهم 14 هاربا) اتهامات بارتكاب جرائم “التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي، والتنسيق مع تنظيمات جهادية داخل مصر وخارجها، بهدف الإعداد لعمليات إرهابية داخل الأراضي المصرية”.
وكان النائب العام المصري هشام بركات أحال في 18 كانون الثاني الماضي، المتهمين للمحاكمة بتهمة “التخابر” مع حركة حماس الفلسطينية، وحزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني لارتكاب “أعمال تخريبية وإرهابية” داخل البلاد.
ويشمل قرار الإحالة مرسي و7 من كبار مساعديه ومستشاريه خلال فترة توليه الحكم، فضلا عن وزير ومحافظ خلال فترة حكمه، بالإضافة إلى المرشد العام للإخوان محمد بديع، و2 من نوابه، وعضو بمكتب الإرشاد بالجماعة (أعلى جهة تنفيذية بالجماعة)، بالإضافة إلى رئيس حزب الحرية والعدالة سعد الكتاتني، ونائبه عصام العريان، و2 من أعضاء المكتب التنفيذي للحزب، كما تضم قائمة المتهمين سيدة واحدة.
وشملت أوراق القضية اتهام 2 من قيادات الجماعة وأبنائهم، كما هو الحال مع خيرت الشاطر ونجله حسن، وعصام الحداد ونجله جهاد.
*120 طفلا معتقلا يواصلون إضرابهم لليوم السادس على التوالي

يواصل نحُو مئةٍ وعشرين طفلا معتقلا إضرابهم عن الطعام، لليوم السادس على التوالي، داخل المؤسسة العقابية بالقاهرة، ودار رعاية الأحداث بكوم الدكة بالإسكندرية، احتجاجًا على التعذيب والانتهاكات بحقهم.
 
وكانت منظمة العفو الدولية النقاب قد كشفت عن اعتقال أكثر من 300 طفل في مصر منذ وقوع الانقلاب، وقالت في تقرير نشرته: إن اعتقال الأطفال بات أمرا عاديا في مصر.
 
ونشرت صحيفة التليجراف البريطانية شهادات عما يتعرض له المعتقلون ومن بينهم الأطفال في السجون المصرية، وقالت: “يتم إجبار هؤلاء المعتقلين على الجلوس مكدسين في زنزانة السجن الخانقة، وتناول طعام مليء بالحشرات، ويسمح لهم بالخروج لمدة 5 دقائق فقط في كل مرة”، وأكدت وجود نسق ممنهج من الاعتداء الجسدي والعاطفي، فضلا عن انتهاكات لا تعد ولا تحصى في حقوق المعتقلين”.
 
ويرى حقوقيون أن “الكثير من المراهقين والأطفال يجرى اعتقالهم كجزء من سلسلة بعيدة المدى من الانتقام ضد مؤيدي الشرعية ومعارضي الانقلاب، وكذلك ضد الأصوات المعارضة الأخرى، كما أنهم يواجهون تهما ملفقة، بما في ذلك حيازة الأسلحة أو التحريض على العنف”.
 
وقد أكد الأطفال المحتجزون بمؤسسة الأحداث بكوم الدكة – الخميس الماضي – أن اللواء ناصر العبد رئيس مباحث الإسكندرية قام بالإشراف على تعذيب الأطفال بنفسه، وشارك في ضربهم ودهس وجوه 4 أطفال منهم.
 
وذكر الأطفال في بيان نشرته الصفحة الرسمية لانتفاضة السجون، أن التعذيب كان بربطهم من الخلف، وتجريدهم من ملابسهم، وضربهم بشكل مبرح بكعوب الأسلحة وبالعصي الغليظة وبأسلاك الكهرباء، والدهس بالأحذية والبيادات على وجوههم وبطونهم إمعانا في إذلالهم.
 
وأردفوا أنه قد تم نقل عدد من المحتجزين معهم سياسيا إلى عنابر الجنائيين، وقد تعرضوا لعملية اغتصاب كاملة من الجنائيين “تحت سمع وبصر مسئولي الأمن”.