الثلاثاء , 19 نوفمبر 2019
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : السويس (صفحة 10)

أرشيف الوسم : السويس

الإشتراك في الخلاصات

لا فائدة حقيقية من تفريعة القناة.. الاثنين 3 أغسطس. . الإنقلاب يعزل مدن القناة بسبب الفنكوش

السيسي والفنكوشلا فائدة حقيقية من تفريعة القناة.. الاثنين 3 أغسطس. . الإنقلاب يعزل مدن القناة بسبب الفنكوش

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*القضاء الإداري تقضي بعدم الاختصاص في دعوى إلغاء قانون الكيانات الإرهابية

قضت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإداري برئاسة المستشار يحيى دكرورى، نائب رئيس مجلس الدولة، وبسكرتارية سامى عبد الله، بعدم الاختصاص في الدعوى المطالبة بوقف تنفيذ وإلغاء القرار بقانون رقم 8 لسنة 2015 الصادر من رئيس الجمهورية بشأن قانون الكيانات الإرهابية.
كان ياسر حسين عبد المنعم قد أقام دعوى حملت رقم 38028 لسنة 68 ق وطالبت بصفة مستعجلة بوقف تنفيذ وإلغاء القرار بقانون رقم 8 لسنة 2015م الصادر من رئيس الجمهورية بشأن الكيانات الإرهابية مع تمكين الطاعن من الطعن أمام المحكمة الدستورية العليا بعدم دستورية مواد القرار المذكور وما يترتب على ذلك من آثار.

*تفكيك قنبلة بدائية الصنع أمام محطة مترو حدائق ‏حلوان

تفكيك قنبلة بدائية الصنع أمام محطة مترو حدائق ‏حلوان؛ يذكر أن القنبلة وجدت داخل كيس أسود.

 

*قوات أمن الانقلاب تعتقل 25 من رافضي الانقلاب في عدة مدن

 

*مقتل 6 من أنصار بيت المقدس بقصف الأباتشي جنوب الشيخ زويد

 

*الانقلابيون يأكلون أنفسهم .. إقالة “مجدي الجلاد” من رئاسة تحرير “الوطن

تأكيدا لما تردد في الأيام الأخيرة عن اقتراب إقالة الانقلابي مجدي الجلاد من رئاسة تحرير صحيفة “الوطن”- المقربة من الأجهزة الأمنية، أعلن ” رجل مبارك”محمد الأمين، رجل الأعمال ورئيس مجلس إدارة الجريدة، إقالة مجدي الجلاد، رئيس التحرير، موجها الشكر له على أدائه خلال الفترة التي قضاها، معلنا في الوقت نفسه استقالته من منصبه كرئيس لمجلس الإدارة.

وأعلن الأمين خلال اجتماع انتهى قبل قليل مع مجدي الجلاد رئيس تحرير الجريدة ومجلس التحرير بالكامل، عن تعيين عبد الفتاح الجبالي رئيسا لمجلس الإدارة الجديد، كما أعلن أن رئيس التحرير الجديد لن يكون من خارج أبناء الجريدة، كما سيتم تعيين عضو منتدب، مؤكدًا انتظام المرتبات وإلغاء الخصومات التي تم فرضها على معظم المحررين في الشهور الأخيرة.

وأثارت مقالات الجلاد خلال الفترة الأخيرة جدلا سياسيا صاخبا، ليؤكد البعض قرب مغادرته الجريدة بعد مقال “أنا صرصار” الذي تضمن انتقادات للسلطة الانقلابية الحالية، أما عن قائمة الأسماء المرشحة للرحيل بعد الجلاد تضم محررين ورؤساء أقسام ومسؤولي المناوبات، بخلاف من يرجح أن يغادروا معه بالفعل، وهم علاء الغطريفي الذي أشيع أنه مرشح لرئاسة قناة الغد العربي ونفت القناة هذا، وعبد الرحمن شلبي، الذي كان أحد مسؤولي الموقع الإلكتروني للجريدة، والدكتور محمود خليل.

 

وكان الكاتب الصحفي والخبير الاقتصادي عبد الفتاح الجبالي، قد تولى رئاسة مجلس إدارة مؤسسة الأهرام في نوفمبر 2011 ولمدة 10 أشهر فقط، حيث تولى المسؤولية بدلا منه الكاتب الصحفي ونقيب الصحفيين الأسبق ممدوح الولي.

 

 

*عسكرة البرلمان: السفاح يعدل قانون الحقوق السياسية ويعين 5 % من أعضاء البرلمان

أصدر زعيم عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي تعديلات على “قانون تنظيم مباشرة الحقوق السياسية”، والذي تنطوي تحته اجراء الانتخابات التشريعية في مصر (البرلمانية).

فقد نشرت الجريدة الرسمية قرارا اصدره السيسي السبت ويعمل به اعتبارا من الاثنين ، ويقضي بتعديل بعض أحكام “قانون تنظيم مباشرة الحقوق السياسية“.

ومن ابرز التعديلات :

تحديد عدد اعضاء مجلس النواب ب568 عضو .

يجوز لرئيس الجمهورية ( السفاح ) تعيين ما لا يزيد على 5% من اعضاء البرلمان .

يتم انتخاب 448 عضوا من اعضاء البرلمان على اساس النظام الفردي و120 عضوا على أساس نظام القوائم المغلقة المطلقة يحق للأحزاب والمستقلين الترشح على أساس كلا النظامين.

يشار الى ان السيسي وعد باجراء الانتخابات التشريعية قبل نهاية 2015 ، ووضع لها موعد 21 آذار/ مارس و7 أيار/ مايو ، قبل ان تقرر المحكمة الدستورية ارجاء الانتخابات ، بسبب ما قالت انه عدم دستورية بعض أحكام القانون الانتخابي ، وابرزها تقسيم الدوائر الانتخابية .

 

*أمن الإنقلاب بدمياط يقتحم قريتى البصارطة والخياطة ويعتقل ستة من مؤيدى الشرعية

نفذت قوات أمن الانقلاب بدمياط حملتى مداهمات على قريتى البصارطة والخياطة التابعتين لمركز دمياط ظهر اليوم الإثنين وتمكنت من إعتقال ستة أشخاص من مؤيدى الشرعية بالقريتين بعد مداهمة عشرات المنازل لرافضى الإنقلاب .
وبحسب شهود عيان ،تم إقتحام قرية البصارطة بجنوب مركز دمياط بعدة آليات عسكرية مداهمة عشرات المنازل وإعتقال إثنين من الاهالى .
أعقب ذلك إقتحام قرية الخياطة بشمال مركز دمياط بمدرعة جيش وست سيارات ميكروباص وعدد من سيارات الشرطة ومداهمة عدد كبير من منازل مؤيدى الشرعية وإعتقال أربعة من أهالى القرية .

 

*”ماسبيرو” في قبضة الأمن

اتخذت مدرعتا أمن موقعاً ثابتاً بجوار مبنى “اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري”، “ماسبيرو”، منذ تظاهرات 30يونيو/حزيران 2013، لتأمين المبنى. إلا أن الأمر لم يقتصر على وجود المدرعتين، بل إن أسواراً خرسانية، وبوابات حديدية، وأسلاكاً شائكة، أحاطت بالمبنى بالكامل، منعت عنه الاقتراب أو التصوير.
ومع اقتراب موعد افتتاح تفريعة قناة السويس، الخميس المقبل في 6 أغسطس الحالي، تحوّل مبنى التلفزيون المصري في كورنيش النيل إلى ثكنة عسكرية. وتمركزت عناصر من أجهزة سيادية، من بينها الحرس الجمهوري وعدد من قيادات الأمن الوطني والأمن المركزي والأمن العام داخل وخارج المبنى، فضلاً عن تأمين استوديوهات الأخبار بعدد من الضباط.
وأكدت أجهزة الأمن أن تلك الإجراءات الأمنية جاءت بعد وصول معلومات مفادها “تعرض المبنى لعدة عمليات إرهابية بالتزامن مع حفل الافتتاح”.
في الجانب المهني، صدرت تعليمات لجميع وحدات القنوات التلفزيونية الرسمية، بتغير خريطة بثها يوم الافتتاح من خلال الاهتمام بكافة الأغاني الوطنية مع وجود خلفية لمشروع التفريعة الجديدة، والاهتمام بالبرامج التي تؤكد أهميتها، ونشر الأخبار على ما قام به الجيش من حفر، وتوجيه رسائل موجهة للنظام.
ووجّه رئيس “اتحاد الإذاعة والتلفزيون”، عصام الأمير، من خلال اجتماع مع قيادات المبنى، بالقيام بإعداد برامج إخبارية تهتم بالمشروع. الأمر الذي يعيد الأذهان، وفقاً لإعلاميين مخضرمين، إلى أجواء إعلام الستينيات، فبعد 48 عاماً على إعلام النكسة وبياناته الرسمية التي اتضح أنها منافية للحقيقة تماماً؛ لا تزال الأغاني الوطنية، أداة يحرك بها النظام الوعي العام في المجتمع المصري.
ونشرت حكومة الانقلاب أغنية جديدة تمّ إعدادها خصيصاً بمناسبة الافتتاح. تحمل عنوان “بكرة تحلى” بالعامية المصرية، يؤديها المغنيان محمد الحلو، ونادية مصطفى. وبثت وزارة الدفاع المصرية التسجيل الغنائي على صفحتها الرسمية على “يوتيوب”. كما أعلنت السلطات كذلك خطط الاحتفال.
واعتمد النظام المصري الحالي على أداة الأغاني الوطنية بشكل مكثف منذ توليه وحتى اليوم، وتصدرت أغنية “تسلم الأيادي”، لعدد كبير من المغنين المصرين، والتي تمّ إعدادها بعد مذبحتي رابعة العدوية والنهضة، الاحتفالات الرسمية وغير الرسمية في مصر، ثمّ تلتها أغنية “تسلم إيديك” للفنان الإماراتي حسين الجسمي، ومن بعدها أغنية “بشرة خير” للجسمي أيضاً، وكذلك أغنية “يا مصريين” لآمال ماهر، وغيرها من الأغاني التي انتشرت خلال العامين الماضيين.
وتتزايد المخاوف من تكرار تجارب مشابهة، خاصة أن ، عبد الفتاح السيسي، في تسريبات صوتية منسوبة إليه قبل توليه الرئاسة وأثناء توليه وزارة الدفاع المصرية، أعلن صراحة تحضير خطة “الأذرع الإعلامية للدولة في كل مؤسساتها” في محاولة منه للسيطرة على وعي الشعب المصري من خلال الإعلام.
وبالفعل، خلال العامين الماضيين، أكدت عدة تقارير حقوقية مصرية ودولية استهداف منظومة الإعلام المصري، بكافة الطرق والوسائل، سواء من خلال تدشين قنوات ومحطات فضائية وإذاعية ناطقة باسم النظام، أو من خلال تجنيد إعلاميين لطرح وجهة نظر النظام والسلطة المصرية، أو من خلال القوانين المكبلة للإعلام والحريات بشكل عام.

 

*حريق هائل بشركة إيماك لتصنيع الأوراق بمنطقة شمال غرب خليج السويس

شهدت شركة أيماك لتصنيع الأوراق بمنطقة شمال غرب خليج السويس بالسخنة مساء اليوم حريق ضخم تسبب فى أيقاف العمل بالشركة واعلان حالة الطوارئ.

تلقى اللواء جمال عبد البارى مساعد وزير الداخلية لأمن السويس إخطارا عاجلا من مباجث تأمين الطرق بوقوع حريق ضخم بشركة أيماك لتصنيع الأوراق بالسخنة .

وقال مصدر أمنى أن الحريق صورة طبق الاصل من الحريق الذى شاهدته الشركة فى 15 يونيه الماضى، موضحا أن عمال الوردية الثانية بعد خروجهم من الشركة وتحركهم باتوبيسات الشركة شوهد تصاعد ادخنة ونيران من الشركة وتم ارجاع العاملين مره أخرى وإخطار الدفاع المدنى لإرسال سيارات إطفاء

 

 

*الإنقلاب يعزل “الإسماعيلية والسويس وبورسعيد” بسبب” الفنكوش

أعلنت سلطات الانقلاب بمدن القناة الثلاث تحويل المحافظات إلى ثكنة عسكرية معزولة، قبل ساعات من بدء افتتاح قناة “الفنكوش” الخميس القادم

وبحسب مصدر أمنى، شهدت مدن القناة الثلاث، اليوم الإثنين، خاصة محافظة الإسماعيلية، إجراءات أمنية غير مسبوقة، اشتركت فيها الأجهزة الأمنية الانقلابية بكافة قطاعاتها، بمشاركة طائرات أباتشي، وعشرات الآلاف من عناصر الأمن، فضلا عن وصول 1400 كلب بلجيكي من فصيلة “المالينو” قادم من مدينة أوستن للمشاركة في تأمين احتفالات افتتاح قناة السويس الجديدة، إضافة إلى توزيعها على المنافذ الحدودية والأماكن المهمة

وقررت سلطات الانقلاب البدء في نشر نحو 250 ألف ضابط ومجند من القوات المسلحة والشرطة باقتراب موعد الافتتاح، حيث سيجري توزيعهم فيما يعرف أمنيًا بـ”الكماشة”، زاعمة أن الإسماعيلية والمحافظات المجاورة تحت قبضة الانقلاب

كما قررت إقامة كمائن ثابتة ومتحركة لرصد الحالة الأمنية، وسط عمليات تمشيط واسعة بواسطة طائرات الأباتشي، وتركيب شبكة كاميرات عالية الدقة على كل الطرق لرصد أي تحركات مشبوهة، حيث تم الدفع بـ100 تشكيل من القوات الخاصة وفرق التدخل السريع، تساندها عناصر من قوات 777 و999، لتنفيذ المهمات القتالية الصعبة، والمشاركة في أي طوارئ أثناء فعاليات الحفل.

 

 

*الإندبندنت: لا فائدة حقيقية سيجنيها المصريون من تفريعة قناة السويس

قالت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية، إن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي يحاول تقليد عبد الناصر في جاذبيته؛ كونه قائدا قويا يستطيع تقديم المشاريع الكبيرة للبلد، وأنه لا فائدة حقيقية من هذه التفريعة إلا من هذا الجانب الدعائي للسلطة.

وأكدت الصحيفة، في تقرير لها نشرته اليوم، وأجراه “تيموتي إل كالداس“- من معهد التحرير لسياسات الشرق الأوسط- أن تصور حكومة الانقلاب للمنفعة الاقتصادية للمشروع هو تصور طموح أكثر من اللازم وأكثر من المتوقع، مؤكدة أن المسؤولين المصريين التزموا الصمت حيال التوقعات الاقتصادية بعد الرحلة التي نظمها مدير هيئة القناة الفريق مهاب مميش

وأشارت إلى أن حركة التجارة في القناة تعتمد بشكل كبير على تصدير النفط والغاز المسال، حيث تتراجع نسب تصديرهما على المستوى العالمي، مؤكدة أن الأرقام التي تتحدث عنها حكومة الانقلاب هي توقعات طموحة حول قدرات القناة المحتملة

وأضافت الصحيفة أن “القناة الجديدة صممت لاستيعاب أعداد مضاعفة من السفن، ولكن التوقعات العالمية لا تتوقع تضاعفا في السفن العابرة من خلالها”، مضيفة أن “الحقيقة هي أن مستوى التجارة العالمية لم يصل إلى مستوى هذه القدرات، خاصة أن اعتمادها على السوق الأوروبي تراجع منذ عام 2008“.

 

 

*محامي الخضيري: أفرجوا عن موكلي.. أيامه معدودة

قال عاطف الجلالي، محامي المستشار محمود الخضيري، إن حالة موكله تدهورت للغاية خلال الفترة الماضية، ويخضع حاليًا لإجراء عملية قلب مفتوح، مطالبًا الرئاسة بالتدخل للإفراج عنه فورًا بسبب ظروف الصحية، خاصة وأن أيامه معدودة في الحياة بسبب ما آلت إليه صحته.

وأوضح الجلالي، في تصريحات صحفية، أن المستشار الخضيري يقضي حاليًا عقوبة الحبس 3 سنوات بتهمة تعذيب محام، إضافة إلى حبسه أيضًا على ذمة قضية أخرى تتعلق بإهانة القضاء، مؤكدًا أنه يجب على القريبين من السيسي إيصال تلك الرسالة إليه حتى ينقذ المستشار الخضيرى في أيامه الأخيرة.

وأشار محامى الخضيرى، إلى أن فترة حبسه والتهم التي وجهت إليه تسببت له في آلام نفسية وبدنية، بسبب تلفيق قضايا له فاقدة الدليل ولا يمكن أن يصدقها أحد على المستشار الذي اقترب من عامه الـ80 وتقلد مناصب قضائية كبيرة في البلاد.

 

*مخطط الأوقاف لـ”عسكرة المساجد.. فصل من يثبت ولاؤه للجماعة

يقود وزير الأوقاف الحالي، مختار جمعة، خطة متكاملة لعسكرة المساجد، في ظل مطالب عبدالفتاح السيسي بتجديد الخطاب الديني.

 

فبعد تعيين لواءات لإدارة المساجد، والتعاقد مع شركات أمن لحمايتها، قرر وزير الأوقاف شن حملة جديدة لفصل كل من لم يثبت ولاؤه للنظام الجديد بالوزارة، بدعوى أنهم يحاولون عرقلة تجديد الخطاب الديني الذي نادى به عبدالفتاح السيسي!.

 

ولم تقتصر إجراءات جمعة” لعسكرة المساجد على هذا فقط؛ فقد سبقه اشتراط الحصول على تصريحات من الجهات الأمنية قبل الاعتكاف في المساجد بالعشر الآواخر من شهر رمضان الماضي، فضلًا عن القيام بمحرقة للكتب المتواجدة بمكتبات المساجد والتي تعود لكبار العلماء؛ تحت ذريعة القضاء على الفكر المتشدد.

 

فصل من لم يثبت ولاؤه للنظام

وقال بيان رسمي على موقع وزارة الأوقاف، إن ما يتم حاليًا “مراجعة التعيينات التي تمت على أساس الولاء للجماعة“.

وكان محمد عبدالرازق عمر، رئيس القطاع الديني بالوزارة، قد قرر مؤخرًا إيقاف كل من: الشيخ جمال علي يونس، وكيل وزارة الأوقاف السابق بالفيوم، بدعوى أن الذي عينه جماعة الإخوان مديرًا لأوقاف الفيوم دون أية سابقة عمل له، كما تقرر إيقاف الشيخ محمد عبد رب النبي حسانين، مدير أوقاف البحيرة، بنفس الدعوى، مع منعمها من اعتلاء المنابر أو أداء الدروس الدينية بالمساجد.

كما قرر رئيس القطاع الديني، منع أربعة آخرين من اعتلاء المنابر أو أداء الدروس الدينية بالمساجد، بدعوى تبنيهم أفكار جماعة الإخوان والدعوة إليها، وانتمائهم للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الذي يرأسه القرضاوي، مع محاسبة أي شخص يمكنهم من ذلك، وهم:

 

د. منير جمعة أحمد، مدرس بآداب المنوفية.

 

خالد عبدالمعطي خليف، واعظ سابق بالجمعية الشرعية.

 

أحمد سليمان الدبشه، واعظ سابق بالجمعية الشرعية.

 

الشيخ عبدالعزيز رجب، المفتش بأوقاف البحيرة.

 

وقال بيان للوزارة على موقعها الرسمي، إن منع الثلاثة الأوائل سيكون لحين انتهاء التحقيقات وبيان ما إذا كان ما يقومون به يستدعي فصلهم من العمل أو إحالتهم إلى أعمال إدارية، وبخاصة القيادي الإخواني عبدالعزيز رجب الذي لا يكف عن التحريض على الدولة والذي يتجه القطاع الديني لسرعة فصله كفًا لشره عن المجتمع، محذرًا من التواصل معه أو الاستجابه لدعواته التحريضية، ومحذرًا من عقوبة مماثلة لكل من يثبت تعاونه معه في دعوته للعنف وتحريضه عليه بأي شكل من أشكال التعاون والتواصل معه.

 

استقالة علماء الأزهر

وفى أول رد فعل على هذه القرارات، أعلن الشيخ عبد العزيز رجب، مفتش الاوقاف بالبحيرة، وأحد الموقوفين عن العمل، عن استقالته من هذه من الوزارة، قائلًا في تصريحات خاصة-: “لا يشرفني العمل في وزارة يديرها العسكر، وقراركم عندي والعدم سواءً؛ لأن الدعوة عندنا رسالة وليست وظيفة، ولن نبيع ديننا لإرضائكم، بحسب تعبيره.

وتابع رجب: “سنظل ندافع عن ديننا، ووطننا، وحقوق الأئمة والمظلومين، والله خير حافظًا وهو أرحم الراحمين”، معقبًا: “يسقط حكم العسكر”، بحسب قوله.

 

حركة أبناء الأزهر

وكانت حركة “أبناء الأزهر الأحرار” قد أصدرت بيانًا، أمس، يستنكر قيام وزارة الأوقاف بإيقاف واستبعاد علماء الأزهر من المنابر بناء على تعليمات الأمن الوطني.

وقال البيان إن إيقاف كل من: الدكتور جمال علي يونس، وكيل وزارة الأوقاف، بالفيوم، والدكتور محمد عبد رب النبي حسانين وكيل وزارة أوقاف البحيرة، والشيخ عبدالعزيز رجب مفتش الدعوة بأوقاف البحيرة، بالإضافة لمنع الدكتور منير جمعة أحمد، مدرس بآداب المنوفية، والشيخ خالد عبدالمعطي خليف، واعظ بالجمعية الشرعية، والشيخ أحمد سليمان الدبشة واعظ بالجمعية الشرعية، من اعتلاء المنابر أو أداء الدروس الدينية بالمساجد، يؤكد الاضطهاد والعنصرية الذى تمارسه وزارة الأوقاف ضد علماء الدين الإسلامي.

وطالبت الحركة الجهات الحقوقية ومؤسسات المجتمع المدني والدولي بالتدخل لحماية علماء الدين من ممارسات العسكر.

يأتي ذلك في الوقت الذي شن فيه وزير الأوقاف هجومًا على جبهة علماء الأزهر، وطالب بضمها لقائمة التنظيمات الإرهابية.

 

إدراج “علماء الأزهر” إرهابية

وكان الوزير مختار جمعة، قد طالب بإدراج جبهة علماء الأزهر ضمن قوائم الكيانات الإرهابية، مبررًا أنها تبث عبر موقعها الإلكتروني “جرائم إرهاب إلكترونية“.

وقال وزير الأوقاف -في بيان صدر عنه، السبت-: “إن الجبهة تسيئ للدين والوطن، وتستغل اسم الأزهر الشريف وهو منها براء، ولأن من يستغلون هذا الاسم هم عناصر إخوانية متطرفة“.

بينما ردت الجبهة -في بيان آخر لها عبر موقعها الرسمي- بأن الوزير يهاجم الجبهة في الوقت ذاته الذي لا يزال فيه أحد أعضائها الرسميين والمقيد بقوائم الجبهة.

وقالت الجبهة -في بيانها-: “إذا بوزير الأوقاف يصدر عنه ما صدر وهو كان أحد أعضائها ولا يزال اسمه مدرجًا في سجلاتها بالجهات الرسمية، ولم يقدم حتى بطلب استقالته من صفوفها، وهي التي لا تزال تجادل عن شرف الأزهر ورسالته بالحق وللحق، ولا تزال قضاياها مع من ظلمها منظورة أمام القضاء وكان الأحرى بسيادة الوزير أن ينشر على العامة ما ظهر له من معالم انحراف أمرها إن كان لديه شيء من أدلة غابت عن الدولة منذ خمسة عشر عامًا، أو يعلن تبريه وتفصيه عن صفوفها، وهي التي -بحمد الله- لا تزال حافلة بالأعلام من شيوخه وزملائه، قائمة برسالتها وواجباتها على وفق المتيسر لها من وسائل وأسباب“.

يُذكر أن “جبهة علماء الأزهر” تأسست بالقاهرة عام 1946 قبل تأسيس مجمع البحوث الإسلامية، ثم توقفت في أواخر الثمانينيات وعاودت نشاطها عام 1994، ومنذ العام 2000 اختفت الجبهة حتى عاودت الظهور مرة أخرى من الكويت، وأطلقت موقعًا إلكترونيًا معلنة إحياء نشاطها ورسالتها.

 

 

*سوهاج.. تشييع جنازة “السلاموني” شهيد سجون الانقلاب

شيعت بعد ظهر اليوم جنازة الشهيد عزت السلاموني -القيادي بالجماعة الإسلامية وحزب البناء والتنمية- بسوهاج بصعيد مصر، والذي استشهد بسجون الانقلاب، يوم السبت 1/8/2015م.

وكانت نيابة أمن الدولة قررت حبس عزت السلاموني، القيادي في الجماعة الإسلامية، بعد القبض عليه بالطريق الدائري بمنطقة المعادى , ولم يتم معرفة التهم الموجهة إليه.

واعتبر إلهامي السلاموني، شقيق الشهيد عزت السلاموني -الذي لفظ أنفساه الأخيرة بسجن طره- أن وفاة أخيه بسجون “الظالمين” كرم من عند الله، وقال إن الموت سيأتي للإنسان في أي مكان، مشيرًا إلى أن هذا اصطفاء من الله عز وجل وإكرام.

وقال شقيق السلاموني عبر قناة “الثورة”: “لم نكن نعلم أن الشيخ مريض حتى أبلغوني الاثنين الماضي بأنه مرض وتم نقله للمستشفى، ثم أبلغنا بعدها بفترة أنه توفي بالمستشفى ولم نكن نعلم أي مستشفى”، مضيفًا: أن “من غسّله استبعد وجود تعذيب للشيخ”، وقال: “بعد نقله المستشفى لم تصلنا عنه أي معلومة“. 

 

 

*ياسر الحبيب : سنقوم بعمل ثورة شيعية في مصر بمساعدة الجيش المصري لنشر التشيع بالقوة

 

*مرتضى منصور يترك الخصومة فى دعوى اعتبار الألتراس جماعات إرهابية

قررت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإدارى، برئاسة المستشار يحيى دكرورى، اليوم الاثنين ، بترك الخصومة فى الدعوى القضائية المقامة من رئيس نادى الزمالك الحالى، التى تطالب باعتبار جميع روابط “الألتراس” على مستوى الجمهورية، ومن بينها “وايت نايتس” جماعات إرهابية.
كان رئيس نادى الزمالك قدم طلبا للمحكمة بترك الخصومة فى دعواه التى اختصم فيها رئيس الجمهورية، وحملت رقم “10607 لسنة 69 قضائية.

 


*
الانقلاب(يسرق)الأساتذة..جامعة القاهرة تلزم أعضاء التدريس الراغبين فى إجازة بـ10آلاف تبرع

تداول أعضاء هيئة التدريس بالجامعات المصرية٬ على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”٬ صورة ضوئية لقرار الانقلابي  جابر نصار رئيس جامعة القاهرة٬ أن مجلس الجامعة بجلسته الأخيرة قرر الموافقة على أن يطبق دفع 10000 جنيه “عشرة آلاف جنيه”٬ كتبرع من كل عضو هيئة تدريس والأستاذ المتفرغ وأعضاء الهيئة المعاونة يرغب فى السفر تحت أى مسمى “إعارات٬ مرافقة للزوج٬ إجازة بدون مرتب٬ ندب كامل”٬ وذلك من السنة الأولى حتى السنة العاشرة.

 

وأوضح القرار المنشور٬ أن يتم دفع مبلغ 20000 جنيه “عشرون ألف جنيه”٬ كتبرع من كل عضو هيئة تدريس والأستاذ المتفرغ وأعضاء الهيئة المعاونة يرغب فى السفر تحت أى مسمى أيًضا من السنة الحادية عشر فأكثر.

 

وأضاف القرار٬ المنشور على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”٬ أن توضع هذه التبرعات فى الحساب المخصص للتبرعات .

 

 

*وقف إجازات ضباط وأفراد مطار القاهرة لحين انتهاء افتتاح “ترعة قناة السويس

 قررت السلطات الأمنية بمطار القاهرة الدولي،التابعة لحكومة الانقلاب ، منع وإلغاء جميع إجازات الضباط والأفراد بالمطار ولحين مغادرة الوفود الدولية التي ستشارك في احتفالية ترعة   قناة السويس – التي تكلف حفل افتتاحها الملايين من جيوب الشعب المصري .

وكشف مصدر أمني مسؤول أنه سيتم الدفع بأعداد من ضباط الجوازات لإنهاء إجراءات وصول وسفر الوفود المشاركة في افتتاح القناة الجديدة لضمان إنهاء إجراءات وصول الركاب والوفود في سرعة وعدم تكدس أيا من الرحلات.

وأوضح المصدر أن القيادات الأمنية بالمطار عقدت اجتماعا برئاسة اللواء طارق فتحي، مساعد وزير الداخلية لأمن المطار، التابع للانقلاب ، بمشاركة جميع الإدارات المعنية لوضع الخطط التأمينية وإنهاء الإجراءات وبمشاركة إدارة المرور لتحقيق الانسيابية المرورية داخل المطار.

وأشار المصدر إلى أنه جار تنفيذ خطة أمنية محكمة والدفع بأعداد كبيرة من ضباط العمليات الخاصة لتأمين الطرق المؤدية من وإلي المطار، كما سيتم نشر المئات من عناصر البحث الجنائي داخل صالات المطار وداخل ساحات انتظار السيارات لمراقبة ومتابعة الأداء الأمني.

 

 

*جنايات المنيا تقضي بسجن 4 من رافضي الانقلاب 3 سنوات

قضت محكمة جنايات المنيا بالسجن لـ4 من رافضي الانقلاب غيابيا لمدة 3 سنوات بتهمة ملفقة، تتمثل فى التظاهر بدون تصريح، وحضوريا لخامس لمدة 3 شهور مع التنفيذ.
المحكوم عليهم هم: رجب عبد المحسن علي، ومصطفى محمود قاسم، وعيد محمد جاد حجازى، وأحمد عادل أحمد رضوان، بالإضافة إلى وليد أحمد إبراهيم وشهرته محمد حمادة الذي حكم عليه بالحبس 3 شهور فقط.

 

 

*العسكر يقتلون 10 أطفال في سيناء ويصفونهم بـ”التكفيريين

كذب الناشط السيناوي عيد المرزوقي تصريحات العميد محمد سمير المتحدث باسم جيش الانقلاب حول قتل 20 من أهالي سيناء زعم أنهم “تكفيريون”، مؤكدًا أن من بين هؤلاء الشهداء خمس سيدات و10 أطفال.

وقال المرزوقي في تصريحات أمس الأحد، خلال الشهر الماضي قُتل 23 مواطنًا برصاص الجيش، منهم 5 سيدات؛ هن: شيماء رزق سليمان من عائلة موسى البعيرة برفح، ومريم سالم طلب من رفح، وسيدتان من عائلة الكيكي بالشيخ زويد في قصف جوي.

وأضاف: أما عن العناصر التي وصفها المتحدث باسم الجيش بأنها شديدة الخطورة من بينهم 10 أطفال، منهم الطفل محمد صالح عثر من الشيخ زويد، والطفلة شيماء حماد من قرية قبر عمير ، ورحمة سليمان من قرية المقاطعة، وعبد الله ابن السيدة مريم القتي قتلت في قصف على مدنية رفح، ومعتز صباح تم تصفيته عقب اعتقاله.

وأكد المرزوقي أن ما ترتكبه قوات الانقلاب في سيناء ينذر بكارثة وانفصال، موضحًا أن الأجهزة الأمنية منعت الأهالي في مختلف المحافظات من استقبال مهجري سيناء وتأجير شقق لهم، أو منحهم فرص عمل، لافتًا إلى أن أهالي سيناء المعتقلين في سجن العازولي في حال خروجهم يكون أمامهم أمران: إما الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا، أو الانضمام إلى ولاية سيناء.

 

*مرور 36 يومًا على اختفاء “عنتر” بعد اختطافه ومداهمة منزل الأسرة

تواصل سلطات الانقلاب العسكري لليوم السادس والثلاثين جريمة الإخفاء القسري بحق محمد عنتر، الطالب بالفرقة الثالثة بكلية الهندسة بجامعة الزقازيق، بعد أن تم اختطافه من أحد شوارع مدينة العاشر من رمضان.

وأكدت أسرة الطلب المختطف أن سلطات الانقلاب تنكر وجوده وتخفي مكان احتجازه، ولم يتم عرضه على النيابة حتى الآن، رغم مداهمة منزل الأسرة بعد اختطاف الطالب.

وتابعت الأسرة أنها تقدمت بالعديد من الشكاوى والتلغرافات، والبلاغات للمسئولين بحكومة الانقلاب، للكشف عن مكان احتجاز نجلهم دون أي استجابة.

وحملت أسرة الطالب سلطات الانقلاب ومدير أمن الشرقية ووزير داخلية الانقلاب المسئولية عن سلامة وصحة نجلهم، مناشدين منظمات المجتمع المدني، وحقوق الانسان، القيام بدورهم في توثيق الجريمة، والتدخل للكشف عن مكان احتجاز نجلهم ورفع الظلم

 

 

*طعون القضاة وأحداث المنصة.. أبرز هزليات محاكم الانقلاب اليوم

تستكمل محاكم الانقلاب اليوم الاثنين 3 أغسطس 2015، محاكمة الثورة والثوار، وتنظر  محكمة جنوب القاهرة، المنعقدة في التجمع الخامس، برئاسة المستشار محمد عامر جادو اليوم الاثنين في تجديد حبس 16 من رافضي انقلاب العسكر في القضية المقيدة برقم 4393 لسنة 2013 جنح مدينة نصر ثان، بزعم تورطهم في أحدث المنصة التي وقعت أثناء اعتصام رابعة العدوية.

وأسندت نيابة الانقلاب لـ16 من رافضي انقلاب العسكر تهمًا ملفقة؛ منها “ارتكاب جرائم القتل، والشروع في القتل بغرض الإرهاب، وحيازة أسلحة نارية وذخائر بدون ترخيص، وحيازة وإحراز أسلحة بيضاء، وحيازة مفرقعات ومتفجرات والتجمهر بغرض تعطيل سلطات الدولة عن أداء عملها، والبلطجة وقطع الطريق واستعراض القوة بغية ترويع المواطنين، والتخريب والإتلاف العمد للممتلكات العامة والخاصة، وإضرام النيران عمدًا في منشآت عامة وحكومية.

أيضًا تنظر الدائرة 19 بمحكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس في تجديد حبس 275 من رافضي انقلاب العسكر احتياطيًا على ذمة التحقيق، في محضر رقم 15899 لسنة 2013 إداري أول مدينة نصر والذي تعود أحداثه إلى فض اعتصام رابعة العدوية يوم 14 أغسطس 2013 .

وأسندت نيابة الانقلاب 275 من رافضي انقلاب العسكر عدة تهم ملفقة؛ منها “ارتكابهم جرائم الانضمام إلى جماعة الغرض منها تعطيل أحكام الدستور والقانون، ومنع مؤسسات الدولة وسلطاتها العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحريات الشخصية للمواطنين، والإضرار بالوحدة الوطنية، واستعراض القوة، والتهديد بالعنف، وترويع المواطنين، وتكدير الأمن العام، وفرض السطوة على المواطنين، وعرقلة ممارسة الشعائر الدينية.

يضاف إلى التهم الملفقة أيضًا تهم ارتكاب جرائم استعمال القوة والعنف مع أفراد الشرطة، ومنع رجال السلطة العامة من ممارسة أعمالهم، وحيازة أسلحة نارية وذخائر بدون ترخيص، وحيازة مفرقعات، وتخريب المال العام والطرق، وتعطيل وسائل النقل البرية، وإضرام النيران في مسجد رابعة العدوية وملحقاته عمدًا وحيازة أسلحة بيضاء للاعتداء على المواطنين، والإرهاب وتكدير الأمن العام، والتجمهر بغرض التأثير على السلطات العامة وتخريب المباني والأملاك العامة، واستعمال القوة ضد المواطنين والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والشروع فى قتل رجال الشرطة.

وتنظر محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس في تجديد حبس الصحفي بجريدة الكرامة “حسن محمود رجب القباني في القضية رقم 718 لسنة  2015م حصر أمن دولة عليا.

يذكر أن قوات أمن العسكر قد اعتقلت “القباني” يوم 22 يناير 2015، وأسندت له نيابة الانقلاب تهمًا ملفقة لا صلة له بها منها  “الاشتراك في جريمة التخابر مع من يعملون لمصلحة دولة أجنبية، والاشتراك في اتفاقٍ جنائيٍ الغرض منه ارتكاب جريمة محاولة تغيير دستور الدولة ونظامها الجمهوري بالقوة، والانضمام إلى جماعة أسست على خلاف القانون الغرض منها الدعوة لتعطيل أحكام الدستور والقانون والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطن وغيرها من الحريات والدستور والقانون، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، وإذاعة أخبار وبيانات وإشاعات كاذبة في الخارج حول الأوضاع الداخلية للبلاد و تكدير الأمن والسلم العام“.

وتواصل محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة برئاسة المستشار حسن فريد، نظر إعادة محاكمة 15 من رافضي انقلاب العسكر محضر رقم 1184 لسنة 2013 إداري قصر القبة لاتهامهم في الأحداث التي وقعت بمحيط قصر القبة في فبراير 2013، ومن المقرر اليوم مناقشة شهود الإثبات.

كانت نيابة الانقلاب قد أسندت عدة تهم ملفقة للواردة أسماؤهم في القضية؛ من بينها: التجمهر والبلطجة والتلويح بالعنف، واستعراض القوة، والتظاهر من دون ترخيص وتكدير السلم العام وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة.

وحكمت عليهم المحكمة على خلفية التهم الملفقة بـ10 سنوات غيابيًّا فقاموا بالطعن على الحكم وإعادة اجراءات المحاكمة وتم إخلاء سبيلهم على ذمة القضية.

ويواصل  مجلس التأديب الأعلى للقضاة، برئاسة المستشار حسام عبدالرحيم نظر الطعون المقدمة من 10 أعضاء بحركة “قضاة من أجل مصر” على الحكم الصادر ضدهم من مجلس الصلاحية بإحالتهم على المعاش.

يشار إلى أن مجلس تأديب وصلاحية القضاة الدرجة الأولى أصدر حكمًا في 14 مارس الماضي بإحالة 10 قضاة على المعاش على خلفية الانضمام لحركة “قضاة من أجل مصر”  وهم:

1- محمد عبد الحميد عبد الحميد حمدي (قاض بمحكمة استئناف المنصورة)
2-
محمد الأحمدي مسعود محمد مسعود (رئيس محكمة بالأقصر)
3-
أحمد منير عبد الرحمن الخطيب (مستشار بمحكمة استئناف القاهرة)
4-
حسن علي السيد علي حسن النجار (محافظ الشرقية السابق ورئيس استئناف بمحكمة استئناف القاهرة)
5-
علاء الدين محمد محمد أحمد مرزوق (رئيس محكمة بمحكمة استئناف القاهرة)
6-
محمد عوض عبد المقصود عيسى (رئيس استئناف بمحكمة استئناف الاسكندرية)
7-
أيمن احمد الورداني فرج الصاوي (رئيس استئناف بمحكمة استئناف القاهرة)
8-
بهاء طه حلمي الجندي (رئيس استئناف بمحكمة استئناف طنطا)
9-
نور الدين يوسف عبد القادر عبد الهادي (رئيس استئناف بمحكمة استئناف القاهرة)
10-
هشام حمدي محمد اللبان (رئيس من الفئة (أ) بمحكمة شمال القاهرة)

وتقدم القضاة المحالون على المعاش بطعون في أبريل الماضي فنّدوا خلالها حكم مجلس الصلاحية شملت عدة أوجه أهمها بطلان الحكم، والخطأ في تطبيق القانون، والفساد في الاستدلال، واستناد الحكم إلى قرار منعدم بإسناد تحقيقات القضية لقاضي التحقيق المستشار محمد شيرين فهمي بالمخالفة للقانون.

 

*5 حقائق لتعرفها حول مشروع قناة السويس الجديدة

مع حلول يوم السادس من أغسطس للشهر الجاري، يفتتح  السيسي،أول مشروعاته القومية المعروفة إعلاميًّا ورسميًّا “بقناة السويس الجديدة” وسط احتفالات وُصِفت بأنها »أسطورية«، تتولَّى الإعداد لها شركة عالمية .

هذا المشروع الذي يعتقد الكثيرون أنه سيحافظ على نظام “السيسي” السلطوي وسيعمل على بقائه وتجدده على المدى القصير،  يسوقه لنا المسؤولون يومًا بعد يوم بمجموعة من الأرقام القياسية تذكره ضمن مصاف المشاريع العالمية التي سينطلق مع افتتاحها أبواق السفن في الموانئ حول العالم احتفالا بهذا الإنجاز التاريخي .

في السطور التالية نحاول وضع أيدينا على مجموعة من الحقائق عن مشروع قناة السويس الجديدة” والتي اختُصر فيها العمل من 3 سنوات إلى سنة واحدة بتوجيه من “السيسي”، وعلاقتها بقيمة العائد الإضافي الناتج عن حفرها، والمخطط العام لتنمية محور إقليم قناة السويس، و”قناة السويس الثالثة” التي أعلن مهاب مميش، رئيس الهيئة العامة للقناة عن تدشينها مؤخرًا، و كذللك حركة التجارة العالمية.

(1) تفريعة جديدة للقناة

رغم الترويج الشعبي والرسمي للمشروع “بقناة السويس الجديدة”، وتسويق وسائل الإعلام الرسمي لها باعتبارها قناة موازية للقناة الحالية، إلان أن التوصيف العلمي للمشروع الحالي هو إنشاء تفريعة جديدة للقناة من الدفراسوار إلى البلاح بطول 34 كم، وتعميق وتوسيع المجرى الملاحي في الدفراسوار والبلاح وبحيرة التمساح والبحيرات المرة بطول 72 كم تشمل توسيع الممرات الحالية فى البحيرات المرة، لتقليص الفترة الزمنية لانتظار القوافل القادمة من بورسعيد إلى السويس وليس العكس .

(2) العائد المادي للمشروع

يوضح خطاب العرض المقدم من الفريق مميش أن حفر القناة الجديدة سيرفع عوائد القناة إلى 13 مليار دولار سنويًا، عن طريق زيادة القدرة الاستيعابيّة للقناة لتصل إلى 97 سفينة قياسيّة عام 2023، بدلًا من 49 سفينة عام 2014، كما أشار عدد من التقارير إلى توقعات بارتفاع عوائد القناة وفقًا لمخططي المشروع من التفريعة من متوسط ٥ مليار دولار حاليا إلى ١٣ مليار بحلول سنة 2023.

لكن هذه العوائد المادية المذكورة في بعض التقارير لن تتحقق على المدى القصير، فالسعة المرورية للقناة تستوعب مرور 78 سفينة يوميا، ووصل عدد السفن التي مرت في عام  2014إلى46  سفينة يوميًا في المتوسط، بينما وصل الحد الأقصى لمرور السفن يوميًا في عام 2008 حيث بلغت 59 سفينة وذلك قبل الأزمة المالية العالمية، كما يستبعد مجموعة من الخبراء وصول السفن للسعة المذكورة للانخفاض التدريجي لعدد السفن المارة مع زيادة حركة التجارة المارة عبر قناة السويس، لأن الخطوط الملاحية ستوظف السفن كبيرة الحجم.

كما يرتبط انخفاض أعداد السفن في ظلّ ضعف نموّ التجارة العالميّة، والاقتصاد العالمي، خصوصًا مع اكتفاء الولايات المتحدة الأمريكية الذاتي بالبترول، وانخفاض كمية البترول القادمة من الخليج العربي وإيران واتجاهها إلى أسيا، وذلك للاحتياج المتزايد من دول الصين والهند واليابان للطاقة، وهو الأمر الذي لايأتي في مصلحة قناة السويس التي تعمل على نقل البضاعة المنقولة من آسيا لأوروبا ومن آسيا إلى الساحل الشرقي للولايات المتحدة .

في هذا الصدد، يوضح، يورس مول، العضو المنتدب لخط «PIL» السنغافوري في مصر، والذي يعد ضمن أكثر الخطوط جلبا للحاويات بميناء السخنة، ويأتي في المركز الرابع عشر عالميا في مجال شحن ونقل الحاويات، “إن دراسة جدوى مشروع حفر قناة موازية لقناة السويس، والتي أعدتها الحكومة المصرية مبنية على أن زيادة حركة التجارة العالمية في المستقبل سيتبعها ارتفاع فى أعداد السفن المارة عبر قناة السويس. ولكن الحقيقة أن ذلك فرض خاطئ فجميع الخطوط الملاحية العالمية تسعى لتوظيف السفن كبيرة الحجم لنقل حاوياتها، وتكون نتيجة ذلك أنها تتعاون للاشتراك بنقل شحنة واحدة كبيرة في سفينة عملاقة بدلا من تسيير عدة سفن صغيرة أو متوسطة كل على حدة”.

 

(3) الممول الرئيسي

اعتمد تمويل مشروع حفر التفريعة على شهادات استثمار اكتتب فيها المصريّون، بفئة 10، 100، و 1000 جنيه، واستهدفت هذه الشهادات توفير التمويل اللازم لتنفيذ أعمال الحفر والطرق والأنفاق بالمشروع، وكذللك العملية المرتبطة بتنمية محور إقليم قناة السويس.

وبلغ المبلغ الإجمالي من قيمة بيع هذه الشهادات، 61 مليار جنيهًا، بعد قرار الحكومة برفع معدّل العائد إليها إلى 12 في المئة تصرف كلّ ثلاثة أشهر، فيما بلغت التّكلفة الإجماليّة لعملية حفر المحور الجديد لقناة السويس 19.5 مليار جنيه. تتمثل في أعمال الحفر على الناشف بتكلفة تقديرية 4  مليار جنيه، وأعمــال التكســـيات بتكلفه تقديرية 500 مليون جنيه، وأعمال التكريك بتكلفة 15 مليار جنيه.

وحسب القرار الرائاسي بقانون رقم 119 لسنة  2014، بشأن شهادات استثمار وتنمية إقليم قناة السويس، فإن قيمة الشهادات وحصيلة عوائدها ستودع في حساب الهيئة لدى البنك المركزي المصري، ويتم الخصم على هذا الحساب في حالات الاسترداد وصرف العائد والاستحقاق.

(4) محور تنمية إقليم قناة السويس

يختلف مشروع التفريعة الجديدة عن مشروع تنمية إقليم محور قناة السويس والذي يهدف إلى تحويل الممر الملاحي إلى مركز أعمال عالمي متكامل يعتمد على خدمات النقل البحري من إصلاح سفن، وتموين بالوقود، وخدمات القطر والإنقاذ، ودهان، ونظافة السفن، وخدمات شحن وتفريغ، بالإضافة إلى مجمعات صناعية جديدة، ومجمعات للتعبئة والتغليف، ومراكز لوجيستية، وموانئ محورية على مدخلي القناة، ويرى الكثير من الخبراء أن هذا المشروع كان له الأولوية في التنفيذ بدلًا من حفر التفريعة الجديدة للقناة، لأنه سيسرّع في معدّلات نموّ الاقتصاد، ووجوده مرتبط بزيادة عدد السفن.

من بين 14 عرضًا مقدمًا من أبرز المكاتب الاستشارية العالمية للفوز بمخطط مشروع تنمية إقليم قناة السويس، وقع الاختيار على التحالف الاستشاري الذي يضم دار الهندسة المصري والسعودي، والذي يعد شريكًا محليًّا للجيش من خلال الهيئة الهندسية للقوات المُسلحة، الذي أوضحت التقارير توليه البنية التحتية للمشروع نظرا لاعتبارات الأمن القومي.

ويوضح المخطط الذي أعلنته دار الهندسة، عن قدرة المشروع على توفير مليون فرصة عمل خلال الـ15 سنة المقبلة حتى حلول عام 2030، وارتفاع عوائد محور القناة من 5.3 مليار دولار إلى100  مليار دولار سنويا “خلال 7 سنوات”، فيما تصل التكلفة الاستثمارية للمرافق لهذا المخطط إلى حوالي 15 مليار دولار لتنفيذه في هذه المنطقة.

رغم تولي هيئة قناة السويس مسؤولية طرح المشاريع المرتبطة بتنمية محور القناة، إلا أن “مميش” أعلن عن إصدار رئاسة الجمهورية قرارًا رئاسيًا باعتبار الهيئة هي الجهة المشرفة على مشروع التنمية بمنطقة القناة، وهو مايراه الخبراء تضارب مصالح من الهيئة المسؤولة عن طرح المشاريع التي ستقوم بتنفيذ بعضها، وافتقارها لبعض الكفاءات المطلوبة لهذا المشروع.

(5) قناة السويس الثالثة .. اتفاقية البنود المجهولة

هو مشروع يتضمن توقيع اتفاقية بين الحكومة المصرية وشركة ميرسيك العالمية أكبر شركة للنقل البحري التجاري في العالم، ليشمل الاتفاق حفر قناة جديدة جانبية للسفن موازية لميناء شرق بورسعيد بطول 9.5 كيلو متر، لتسهيل دخول السفن إلى ميناء شرق بورسعيد ومنع تكدس السفن المتجهة إلى قناة السويس والقادمة من البحر المتوسط.

رغم الإعلان عن هذا الاتفاق في سرية من كلا الجانبين دون الإفصاح عن البنود، والتي سعت الحكومة في وقت سابق لتغييره، وهو “ملحق 5″– والذي تم توقيعه عام 2007 – في عهد حكومة كمال الجنزوري، والذي أدخل تعديلات على عقد امتياز كان قد تم توقيعه عام 1999 بين الحكومة وشركة قناة السويس لتداول الحاويات – إحدى شركات مجموعة ميرسك – لإدارة محطة حاويات ميناء شرق بورسعيد، والمعروف بـ “شرق التفريعة” لصالح الشركة.

وتضمنت البنود التي اشتمل عليها “ملحق 5″ الذي تم توقيعه في 2007 ، زيادة فترة حق الامتياز الممنوح للشركة من 35 سنة كما كان ينص العقد الأصلي، إلى 49 سنة، وإعفاء الشركة من رسوم التداول التي تدفعها للحكومة على كل حاوية يتم تداولها (المقدرة بنحو 3 دولارات)، وذلك لمدة 17 عامًا تبدأ من 2008، العام التالي لتوقيع الملحق، إعفاء الشركة كذلك من إيجار أرض المرحلة الثانية من المشروع، والمقدرة بنحو 600 ألف متر مربع، ما يوازي نصف مساحة المشروع، لمدة 17 سنة أيضًا، وهي المسألة التي رآها مسؤولون سابقون أنه اتفاق مجحف للجانب المصري .

 

تفريعة السيسي فنكوش جديد وليست قناة جديدة. . الأحد 2 أغسطس . . تعديل قانون الاجراءت الجنائية

تفريعة السيسي الفنكوش

تفريعة السيسي الفنكوش

ونش يحفر في تفريعة السيسي الفنكوش

ونش يحفر في تفريعة السيسي الفنكوش

ونش يحفر في تفريعة الفنكوش

ونش يحفر في تفريعة الفنكوش

تفريعة السيسي فنكوش جديد وليست قناة جديدة. . الأحد 2 أغسطس . . تعديل قانون الاجراءت الجنائية

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* جنايات المنيا تعيد محاكمة بديع و532 متهمًا بينهم قبطي في أحداث شغب العدوة

تنظر الدائرة الأولى بمحكمة جنايات المنيا، اليوم الأحد، برئاسة المستشار رمضان عطية، أولى جلسات إعادة محاكمة 533 متهما في أحداث اقتحام مركز شرطة العدوة شمال المنيا، بينهم القبطي ياسر رفعت عزيز 26 سنة، نقاش.
جاء ذلك بعد الحكم عليه ضمن 183 مناهضا للانقلاب حكم عليهم بالإعدام، وبينهم مرشد الإخوان محمد بديع، في 21 مايو من العام الماضي 2014، إلا أن مرشد الإخوان ضمن 150 متهما آخرين، يحاكمون في معهد أمناء الشرطة بالقاهرة، بعد قرار المستشار أحمد الزند وزير العدل، بنقل محاكمتهم من المنيا للقاهرة في نفس القضية.
وكان المستشار عبد الرحيم عبد المالك، المحامي العام لنيابات شمال المنيا، أحال المتهمين لمحاكمة جنائية، بتهم التحريض على اقتحام وحرق مركز شرطة العدوة، وقتل رقيب الشرطة ممدوح قطب محمد، عمدا مع سبق الإصرار والترصد، والشروع في القتل، واستخدام القوة والعنف مع موظفين عموميين حسب الرواية الرسمية.
وتحمل صحيفة الاتهام في الدعوى بالإضافة للتهم السابقة، تهم تخريب منشآت مملوكة للدولة، وسرقة أسلحة وذخيرة، وإشعال النيران عمدًا بمنشآت الدولة، وإتلاف دفاتر وسجلات المصالح الحكومية، وتمكين المقبوض عليهم من الهرب، وحيازة أسلحة دون ترخيص، واختطاف وسائل النقل العام.

 

 

* تعديل قانون الإجراءات الجنائية.. وإعتبار الأحكام الصادرة غيابيًا حضورية

قال المستشار إبراهيم الهنيدى، وزير العدالة الانتقالية، وشئون مجلس النواب، إن مجلس الوزراء وافق على تعديل قانون الإجراءات الجنائية الصادر بالقانون رقم 50 لسنة 1950، فى اجتماعه الأربعاء الماضى، بعد عقد اجتماع ثلاثى جمعه مع رئيس الوزراء والمستشار أحمد الزند، وزير العدل؛ وذلك لمناقشة التعديل الذي وافق عليه بإضافة نص يفيد باعتبار الأحكام الصادرة حضوريًا على المتهمين غيابيًا، إذا حضر وكيله وأبدى دفاعه

وأضاف الهنيدى، أن التعديل جرت الموافقة عليه، نظرًا لأن هناك عددًا كبيرًا من المتهمين هاربين ولا يتسنى محاكمتهم، مشيرًا إلى أن صدور الحكم حضوريًا لا يسمح بإعادة الإجراءات مرة أخرى، كما يحدث الآن للمحكوم عليهم غيابيًا، فتتم إعادة الإجراءات عقب القبض عليهم أو تسليمهم أنفسهم

وتابع: أن التعديل يهدف إلى تسريع الإجراءات لمحاكمة كثيرين من الهاربين خارج البلاد، كما أن الحكم فى هذه الحالة لا يسقط سريعًا

 

 

*مصر تصرخ . . إنها تفريعة وليست قناة بل ترعة الاسماعيلية أطول منها ومفيدة عنها. .

كتب مدير المرصد الإعلامي الإسلامي على صفحته بالفيس بوك :

بقناة السويس ست تفريعات تسمح بالملاحة في اتجاهين ويبلغ طول التفريعات بقناة السويس 80.5 كم فلماذا بيع الوهم للشعب بتفريعة السيسي الفنكوش؟!

التفريعات هي:

تفريعة البلاح : بطول 8.9 كم وقد تم حفرها عام 1955 

تفريعة البحيرات :بطول 11.8 كم وقد تم حفرها عام 1955 

تفريعة كبريت: بطول 7.0 كم وقد تم حفرها عام 1955

تفريعة التمساح : بطول 4.3 كم وقد تم حفرها عام 1980 

  تفريعة الدفرسوار :بطول 8.4 كم وقد تم حفرها عام 1980 

تفريعة بورسعيد :بطول 40.1 كم وقد تم حفرها عام 1980

من الجدير بالذكر أن غاطس السفن العملاقة في العالم يصل إلى أكثر من 66 قدما، أي 22 مترا، والكارثة أن عمق تفريعة السيسي 8 أمتار فقط!!، لمسافة 30 كيلو مترا فقط، من إجمالي 72 كيلو مترا، تمثل الطول الإجمالي للمشروع، علما بأن طول القناة القديمة هو 193 كيلو مترا، وعمقها 24 مترا.

لقد رمى الانقلابيون 60 مليار جنيه – تحويشة العمر التي تم جمعها من المصريين تحت تأثير البرسيم- في مياه القناة.

يبدو أن مشروع التفريعة يهدف أساسا إلى اختصار زمن رحلة عبور القوارب المطاطية والمراكب الشراعية ويخوت الأثرياء!

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=1479067529071595&set=a.1385976128380736.1073741830.100009050863213&type=1&theater

 

* الثالث في يومين.. استشهاد معتقل بسجن الجبل الغربى بسوهاج مُنع عنه الدواء

استشهد المعتقل “رمضان صديق” البالغ من العمر 46 عاما  بسجن الأمن المركزي بالجبل الغربي في سوهاج اليوم بسبب الاهمال الطبي الناتج عن تعنت إدارة السجن في توفير الادوية اللازمة له.

كانت قوات أمن الانقلاب قد ألقت القبض علی “صديق” منذ عام من منزله، وحملت أسرته مسئولية وفاته لـ”حسن السوهاجي” رئيس مصلحة السجون ووزير الداخلية مجدي عبد الغفار.

الشهيد رمضان صديق، متزوج وله من الأبناء خمسة، ويعتبر ثالث حالة وفاة لمعتقل داخل السجن بعد يومين من وفاة معتقلين فى سجون الانقلاب نتجية الإهمال الطبى، وهما المعتقل أحمد حسين غزلان “50 عاما من من قرية لقانة – مركز شبراخيت بالبحيرة داخل سجن الأبعادية بدمنهور، والشيخ عزت السلاموني، القيادى بالجماعة الإسلامية داخل سجن “ليمان طره” سيء السمعة

يذكر أن عددا من المراكز الحقوقية قد وثّقت مقتل أكثر من 270 معتقلا داخل سجون الانقلاب، ومقرات الاحتجاز على العاميين الماضيين على أيدى قوات العسكرى

 

* تأجيل محاكمة الرئيس مرسى بهزلية “التخابر مع قطر” بعد تعذر حضوره للمحكمة !

قررت منذ قليل، محكمة جنايات القاهرة الانقلابية  المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة محمد شيرين فهمى، تأجيل محاكمة الرئيس الأسبق محمد مرسى، و10 متهمين آخرين فى القضية الهزلية الملفقة المعروفة إعلامياً بـ”التخابر مع قطر”، لجلسة 8 أغسطس الجارى لتعذر حضور المعتقلين.

وحضرت هيئة الدفاع بكامل عددها جلسة اليوم، كما حضر الصحفيون لتغطية وقائع الجلسة وانتظر الجميع داخل القاعة حتى انعقاد المحاكمة

وكانت النيابة الانقلابية فى مستهل الجلسة قد قدمت كتاب مساعد وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة الذى يتضمن تعذر عرض المتهمين فى القضية نظراً لزعمهم تجهيز كافة فعاليات الوفود المقرر حضورهم فى نطاق مديرية الأمن وأشرت المحكمة بما يفيد النظر والإرفاق

 ولفقت النيابة إلى الرئيس محمد مرسى وبقية المعتقلين ارتكاب جرائم الحصول على سر من أسرار الدفاع، واختلاس الوثائق والمستندات الصادرة من الجهات السيادية للبلاد والمتعلقة بأمن الدولة وإخفائها وإفشائها إلى دولة أجنبية، والتخابر معها بقصد الإضرار بمركز البلاد الحربى والسياسى والدبلوماسى والاقتصادى وبمصالحها القومية.

 

* مد أجل النطق بالحكم في قضية “خلية الماريوت” وأنباء عن إصابة القاضي بجلطة

قررت محكمة جنايات القاهرة الانقلابية، الأحد، مد أجل النطق بالحكم في القضية المعروفة إعلامبا بـ”خلية الماريوت” التي يحاكم فيها صحفيون وإعلاميون بقناة الجزيرة وشبكة رصد وغيرها، لجلسة 29 أغسطس الجاري.

 كانت المحكمة قررت يوم الخميس الماضي، مد أجل النطق بالحكم في القضية المعروفة إعلاميًا بـ “خلية الماريوت”، بسبب مرض رئيس المحكمة المستشار حسن فريد

 وتداول نشطاء بمواقع التواصل أنباء تفيد بإصابة المستشار”حسن فريد” بجلطة في المخ، ولم يتسنى لنا التأكد من صحة هذه الأنباء.

 يذكر أن النيابة للفقت للمعتقلين ارتكاب جرائم الانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون، لتعطيل أحكام العمل بالدستور والقانون، وإشاعة أخبار كاذبة

 

* الملك فؤاد الثاني يلغي حضوره حفل قناة السويس ويعتبر دعوته “إشاعة

قال الدكتور ماجد فرج المتحدث الرسمى باسم أسرة الملك فاروق، إنه نظراً لعدم تلقي الملك فؤاد الثاني دعوة رسمية لحضور حفل افتتاح قناة السويس الجديدة حتى الآن، فقد قرر اعتبار الدعوة الشفهية المنقولة له عبر الشركة المنظمة للاحتفالية والتي قيل أنها بتكليف من مكتب الرئاسة أنها إشاعة ليس لها أساس من الصحة ولا يعلم مقصد مطلقها إلا الله.

وبناءً عليه فقد قرر الملك فؤاد الثاني إلغاء إجراءات سفره متمنيًا من الله لمصر وشعبها كل التوفيق وآملاً في أن تتاح له فرصة زيارة أرض الوطن في المستقبل القريب.

 

 

* النديم : 37 شهيدا في معتقلات الانقلاب في يوليو فقط !

وثق مركز النديم لتأهيل ضحايا التعذيب، في تقرير حديث له وفاة 37 شخصا بسبب قوات أمن الانقلاب، وذلك إما داخل أماكن الاحتجاز المصرية أو خارجها، خلال شهر يوليو الماضي، إضافة إلى 64 حالة تعذيب و25 حالة إهمال طبي، و39 حالة اختفاء قسري.

وحسب تقرير “النديم” فإن حالات الوفاة تنوعت ما بين 14 طلقا ناريا في مطاردات مع الأمن، و12 حالة تصفية، و5 نتيجة الإهمال الطبي، و3 نتيجة التعذيب، وتوفي مواطنان بسبب طلق ناري في مشاجرة مع ضباط شرطة، وقتل آخر في حالة دهس بدراجة بخارية لضابط مرور.

يُشار إلى أن وتيرة التعذيب والإهمال الصحي تزايدت في السجون خلال الفترة الماضية، مما أسهم في ارتفاع حالات الوفاة داخل المعتقلات، لا سيما في ظل التعنت مع المعتقلين في منعهم من العلاج والحصول على أدنى مستويات الرعاية الصحية.

 

* في عهد السيسي: جامعات أوغندا وكينيا تتفوق على مصر .. والقاهرة وعين شمس خارج تصنيف الـ30

كشف تقرير صادر عن صحيفة “تايمز” البريطانية للتعليم العالي، عن فضيحة مدوية تعيشها الجامعات المصرية وذلك بعد أن تغيبت عن صدارة الترتيب لأفضل 30 جامعة إفريقية.

وبحسب الصحيفة، تصدرت جنوب إفريقيا صدارة الترتيب بـ6 جامعات، بالإضافة إلي دخول جامعة “ماكيريرى” الأوغندية صدارة المشهد أيضاً وحصولها على المركز الثالث، لتأتى جامعة “بورت هاركورت” النيجيرية فى المركز السادس وجامعة نيروبى” الكينية ضمن العشرة الأوائل.

في السياق ذاته، جاءت جامعة “قناة السويس” في المركز الرابع عشر، بعد جامعات نيجيريا وأوغندا وكينيا، لتأتى الجامعة الأمريكية بالقاهرة وجامعات جنوب الوادى والإسكندرية وأسيوط والمنيا فى نهاية القائمة لأفضل 30 جامعة.

ويمثل هذا الترتيب حرجاً كبيراً للجامعات المصرية، لاسيما بعد خروج جامعتي “القاهرة، عين شمس” من الترتيب.

 

 

* انقلاب مدرعة بالإسماعيلية.. وإصابة ضابط ومجندين

تلقى مدير أمن الإسماعيلية، إخطارًا من شرطة النجدة يفيد بانقلاب مدرعة تابعة لوزارة الداخلية على طريق الإسماعيلية – بورسعيد بمنطقة الكيلو 11 الفردان بالإسماعيلية.

 وتم نقل المصابين إلى مستشفى الإسماعيلية العام .

 والمصابين هم أحمد مجدى السيسى ضابط شرطة، وحاتم السيد حاتم والسيد إبراهيم عبدالرازق “مجندين”. وقال مصدر طبى “إن المصابين تنوعت إصاباتهم ما بين سحجات وكدمات وكسور“.

 

 

 

* مجهولون يفجرون سيارة رئيس محكمة الخانكة

قام مجهولون، اليوم الأحد، بتفجير قنبلة بدائية الصنع أسفل سيارة رئيس محكمة الخانكة أمام محل إقامته بمدينة ديرب نجم بمحافظة الشرقية.

تلقى اللواء خالد عبد الرحمن مدير أمن الشرقية، إخطار من مركز شرطة ديرب نجم،يفيد بقيام مجهولين بتفجير قنبلة بدائية الصنع أسفل سيارة رئيس محكمة الخانكة أمام محل إقامته بمدينة ديرب نجم.

 

وانتقل ضباط الشرطة وخبراء المفرقعات، وتبين قيام مجهولين صباح اليوم الأحد، بتفجير قنبلة بدائية الصنع أسفل سيارة المستشار محمد عبد الله عباس رئيس محكمة الخانكة أثناء تواجدها أسفل منزله بمدينة ديرب نجم بالشرقية، وانتقلت القوات لمعاينة محل الانفجار الذي ظهر من المعاينة الأولية أنه انفجار عبوة بدائية الصنع.

وتحرر المحضر اللازم بالواقعة وجارِ إخطار النيابة العامة لتباشر التحقيقات.

 

 

* مجهولون يشعلون النيران فى دراجة بخارية لـ”ضابط” مرور بالجيزة

أشعل مجهولون النيران فى دراجة بخارية ملك ضابط بالإدارة العامة لمرور الجيزة أثناء توقفها امام منزله بمنطقة الطالبية، وفروا هاربين، وتم تحرير محضر بالواقعة.

تلقى اللواء مجدى عبد العال، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، إخطارًا بإشعال النيران فى دراجة بخارية لضابط مرور بمنطقة الطالبية. وكشفت التحقيقات الأولية برئاسة المقدم أحمد الوليلى، رئيس المباحث، أن مجهزولون رصدوا توقف الضابط بدراجته البخارية التابعة لإدارة المرور أسفل منزله بالقرب من كايرو مول بشارع الهرم بالطالبية، فسكبوا على دراجته البخارية زجاجة بنزين وأشعلوا فيها النيران وفروا هاربين، فتم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

 

 

* جبهة علماء الأزهر ترد على وزير الأوقاف

جبهة علماء الأزهر ترد على وزير الأوقاف في حكومة الانقلاب  العسكري بأنهوزير الأوقاف_ أحد أعضائها ولا يزال اسمه مدرجًا في سجلاتها بالجهات الرسمية، ولم يقدم حتى بطلب استقالته من صفوفها –حتى الآن.

وقالت في بيان لها على موقعها الرسمي   :

بعد أن انتفت الجبهة مما نسب إليها في حينه من بيان لم يكن لها به صلة، وقد نشر ذلك لها، ولا تزال بعض القنوات تتولى إذاعة هذا النفي عنها،

بعد أن انتفت الجبهة مما نسب إليها في حينه من بيان لم يكن لها به صلة، وقد نشر ذلك لها، ولا تزال بعض القنوات تتولى إذاعة هذا النفي عنها،

إذا بوزير الأوقاف يصدر عنه ما صدر وهو كان أحد أعضائها ولا يزال اسمه مدرجا في سجلاتها بالجهات الرسمية، ولم يقدم حتى بطلب استقالته من صفوفها، وهي التي لا تزال تجادل عن شرف الأزهر ورسالته بالحق وللحق، ولا تزال قضاياها مع من ظلمها منظورة أمام القضاء وكان الأحرى بسيادة الوزير ان ينشر على العامة ما ظهر له من معالم انحراف أمرها إن كان لديه شيء من أدلة غابت عن الدولة منذ خمسة عشر عاما، أو يعلن تبريه وتفصيه عن صفوفها، وهي التي – بحمد اللهلا تزال حافلة بالأعلام من شيوخه وزملائه، قائمة برسالها وواجباتها على وفق المتيسر لها من وسائل وأسباب، لم تتأخر حتى اليوم عن دعوة من ذي الشأن لرتق الفتق، ورأب الصدع ، مما هو مثبت لها بشهادة الكبار في السلطة أو خارجها، ونحن لا يسعنا أمام هذا التجني غير المبرر عليها إلا أن نستعين بالله تعالى على كل من ظلمنا، أو ظن بنا بغير الحق ظن السوء ( إن هي إلا فتنتك تضل بها من تشاء وتهدي من تشاء أنت ولينا فاغفر لنا وارحمنا وأنت خير الغافرين) الأعراف الأية 155

صدر عن جبهة علماء الأزهر صبيحة السبت 16من شوال 1436هـ الموافق 1 أغسطس 

هذه بعض وسائل الجبهة وثمارها

 

* هشام جنينة يفتح النار على “الزند” ويكشف عن قضية تخابر مع “حماس” تحضر ضده ليسكت

قال المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، المستشار هشام جنينة، أن هناك ملفا يعد له بتهمة التخابر مع حماس، وارتباطه بجماعة الإخوان المسلمين لإزاحته من منصبه، متسائلا عن مغزى صدور المرسوم الرئاسي بأحقية الرئيس بعزل رؤساء الأجهزة الرقابية .
وأضاف جنينة، في حوار نشرته “المصري اليوم”، قائلا: “الناس عندها عقل، وأنا لا أستطيع مصادرة فطنتهم وذكائهم، البعض يعتقد أن الناس أغبياء وما عندهاش ربط للأحداث “إِشْمَعنا المرسوم ده بعد مجيء الزند وزيراً للعدل بأقل من شهر؟”، وإذا كان هشام جنينة مضرا بالأمن القومي، فلماذا تم تركه عاما تحت رئاسة المستشار عدلي منصور، وعاما مع الرئيس السيسي، لماذا أصبحت خطرا فجأة؟”، موضحا أنه “لو طلب مني الرئيس تقديم استقالتي سأفعل فورا“.
وشدد على “أن هناك محاولة من بعض الأجنحة التي كانت لها مصالح مع نظام مبارك لتصفية كافة رموز ثورة 25 يناير، وما يحدث على الساحة الآن من قضايا يتم إعدادها، وهدفها التخلص من كل من له رأى أو موقف أدى إلى تلك الثورة“.
واعتبر أنه “كلما تنامى دور مؤسسة من مؤسسات الدولة تحاول مكافحة الفساد، كانت الحرب والمعركة شرسة مع هذه المؤسسة ومن على رأسها، الفساد متغلغل في مؤسسات كثيرة في الدولة، من بينها الجهاز المركزي للمحاسبات، أنا مؤمن أنه كلما اشتد الهجوم ضراوة فإنني أكون على الطريق الصحيح، إذا سكت عن الفساد ومحاربته، تم توجيه سهام التجريح والتشويه تجاهي“.
وتابع جنينة:”لدي معلومات أن البعض يحاول تلفيق اتهام لي بالتخابر مع حماس، هناك أصابع خفية تسعى إلى تدبير مكيدة لي بعد انتهاء هذه الحملة الإعلامية الشرسة، يتم الإعداد لهذه القضية الملفقة الآن، لكن ثقتي كبيرة في أن العدالة ستأخذ مجراها ضد هؤلاء“.
وأضاف “هذه الحملة يمولها رجال أعمال على علاقة بوزير مسؤول حاليا يستغل منصبه في الحصول على بيانات خاصة بأسرتي، من خلال علاقته ببعض القيادات الأمنية واستخدام بعض الإعلاميين لحشد الرأي العام ضدي، وذلك كله بقصد ترهيبي عن ملاحقة وكشف قضايا فساد طالت بعضهم وسيأتي الوقت قريبا للكشف عنها“.
وأكد جنينة على أن “ما تداولته بعض وسائل الإعلام المغرضة، ليست سوى أكاذيب لا ترقى لأن تكون اتهامات، لأن جهة الاتهام الوحيدة تملكها السلطة القضائية وليست وسائل الإعلام. الاتهامات ليست انتمائي للسلفية الجهادية فقط، ولكن سبقها اتهام بالأخونة والانضمام لمجموعة قضاة من أجل مصر واتهام بالتحريض على بيان رابعة، وأنىي أمتلك ملهى ليليا تديره زوجتي“.
وأوضح أن “من يقف وراء هذه الحملة بعض رجال الأعمال الذين تربطهم علاقة بوزير حالي يستغل نفوذه للحصول على معلومات خاصة بأسرتي من بعض القيادات الأمنية، ويتم ترويج هذه الأكاذيب من مجموعة من الإعلاميين المأجورين الذين مع الأسف يسيئون إلى الغالبية العظمى من الإعلاميين الشرفاء، وهؤلاء معروف عنهم التكسب على حساب الطعن في سمعة المواطنين وشرف العائلات ويعطون لأنفسهم الحق في منح صكوك الوطنية والولاء للوطن“.
واستطرد: “فضلا عن أنني لم أستعمل سلطة وظيفتي لبيع الأراضي المملوكة للدولة والمخصصة للمنفعة العامة لأي من أقارب زوجتي كما فعل هذا الوزير، وأطالب الأجهزة التي أمدته بالمعلومات عن حياة أسرتي الخاصة، أن تتحرى عن ذمته المالية وتطبيق الكسب غير المشروع حتى يترسخ لجموع الشعب أنه لا أحد فوق القانون ولا يحتمي أحد بمنصبه“.
وتابع جنينة في حواره، “عندما فشلت هذه المحاولات في تشويهي وتشويه أسرتي، فابتدعوا اتهاما جديدا بانتمائي أنا وعائلة زوجتي لألوية صلاح الدين في فلسطين والتخابر مع حماس، وأن والدة زوجتي التي تبلغ من العمر 80 عاما على علاقة بإسرائيل، وكلام آخر عن وجود صواريخ جراد في مزرعة تملكها زوجتي وأسرتها بالشرقية، زعموا أنها تجاور ابنة القرضاوي“.
وأوضح جنينة “الواقع أن جيرانها هم الدكتور عبد العزيز حجازي والدكتور عاطف عبيد، رئيسا وزراء مصر السابقان، والعديد من القيادات العسكرية والأمنية، وفي الحقيقة هذا كلام مؤسف“.
ودعا خصومه إلى مقاضاته على ما يقولونه، “أقول لكل من لديه شيء ضد هشام جنينة أو زوجته أو أبنائه، عليه التقدم بها إلى جهات التحقيق، لأنني ببساطة لست فوق المساءلة، لكن بما أنكم ممثلون للرأي العام ،فإني أؤكد أن كل ذلك أكاذيب و(هرتلة)، وإن لم يبادر مروجو هذه الإشاعات بتقديم مستندات تؤيد بلاغاتهم لجهات التحقيق، سأتقدم أنا ببلاغات ضدهم، متهما إياهم بالسب والتشهير“.
وقال جنينة، “لا أفهم كيف يعتبر البعض الزواج من فلسطينية جريمة، مع العلم أن زوجتي من أب فلسطيني وأم مصرية، وجميعهم عاشوا على تراب هذا الوطن وحصلت على الجنسية المصرية، وأقارب زوجتي لا علاقة لهم من قريب أو بعيد بحركة حماس، وأغلبهم في مراكز مهمة بالسلطة الفلسطينية، وابن عمها الطيار الخاص للرئيس الفلسطيني أبو مازن، وآخر كان سفيرا سابقا بليبيا، وبعضهم التحق بسلك القضاء في مصر، ولا أفهم في الحقيقة هذه الاتهامات في ظل منح أقاربها الجنسية المصرية، ولهذا أتساءل: “هل يتم منح الجنسية المصرية لمتخابرين؟“.
وتابع: “أحد أقارب زوجتي كان رئيسا بمحكمة استئناف القاهرة، هل كان الرجل أيضا متخابرا؟.. وأنا أقول لكل من ردد كل هذه الأكاذيب عيب أن تخوضوا في سمعة العائلات، فعائلة زوجتي من أكبر العائلات الفلسطينية المشهود لها بالوطنية والحرص على الأمن القومي المصري، وأنا شرفت بهذا النسب وأقول للجميع هذه ليست أخلاقيات المصري الأصيل، الذي لا يخوض في سيرة وسمعة العائلات المحترمة“.

وأوضح أن “هذه المزرعة ملك لزوجتي وأسرتها ضمن مزارع جمعية العادلية، واشتروها منذ سنوات من لواء طيار بالقوات المسلحة، وبالمناسبة هذه الجمعية كان يترأسها اللواء منير ثابت، شقيق سوزان مبارك.. فهـل هذه جريمة؟“.

واختتم جنينة حواره بالاستنتاج، قائلا: “قناعتي الشخصية أنني لم أكن مقصودا بإصدار هذا القانون، خاصة أن المرسوم بقانون لم يخاطب الجهاز المركزي للمحاسبات وحده، لكنه يخاطب الأجهزة الرقابية والهيئات المستقلة، وفي جميع الأحوال لدي قناعة أن الرئيس يثق في أداء دور الجهاز المركزي للمحاسبات، هذا بالإضافة إلى أنه لو كانت هذه الحملات الممنهجة للتشهير بي، والاتهامات بالعمالة والانتماء للتخابر صحيحة، هل كان الرئيس سيصدر قراراً بتعيين ابنتي في النيابة الإدارية العام الماضي؟“.

 

* التخابر والبطاوي وأحداث ماسبيرو.. أبرز هزليات قضاء الانقلاب اليوم

تواصل محاكم الانقلاب اليوم الاحد 2أغسطس، محاكمة الثورة والثوار، وتستكمل محكمة جنايات القاهرة المنعقدة في التجمع الخامس، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، جلسات القضية الهزلية المعروفة لدى الانقلاب العسكري الدموي بـ”التخابر” مع قطر والتي يحاكم فيها الرئيس الشرعي للبلاد د. محمد مرسي و10 آخرين.

ولفقت نيابة الانقلاب للرئيس الشرعي مرسي و10 آخرين تهمًا بالتخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي، والتنسيق مع تنظيمات جهادية داخل مصر وخارجها، بغية الإعداد لعمليات “إرهابية” داخل الأراضي المصرية.

وبالإضافة إلى الرئيس محمد مرسي، تضم القضية كلاًّ من: 2- أحمد محمد محمد عبد العاطي ” 43 سنة ـ مدير مكتب رئيس الجمهورية – صيدلي 3. أمين عبد الحميد أمين الصيرفي 49 سنة – سكرتير برئاسة الجمهورية 4- أحمد علي عبده عفيفي ” 35 سنة – منتج أفلام وثائقية 5- خالد حمدي عبد الوهاب أحمد رضوان 31 سنة – مدير إنتاج بقناة مصر 25 6- محمد عادل حامد كيلاني 42 سنةمضيف جوي – شركة مصر للطيران للخطوط الجوية 7- أحمد إسماعيل ثابت إسماعيل 28 سنة – معيد بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا 8- كريمة أمين عبد الحميد أمين الصيرفي 21 سنة – طالبة 9-أسماء محمد الخطيب مراسلة بشبكة رصد الإعلامية 10- علاء عمر محمد سبلان أردني الجنسية – مُعد برامج بقناة الجزيرة القطرية 11- إبراهيم محمد هلال رئيس قطاع الأخبار بقناة الجزيرة القطرية.

وتنظر اليوم الأحد نيابة أمن الدولة العليا في تجديد حبس الصحفي، محمد صابر أحمد البطاوي، على ذمة التحقيقات في القضية رقم 503 لسنة 2015 حصر أمن دولة عليا. ولفقت نيابة الانقلاب للبطاوي عدة تهم لا صلة له بها منها حيازة مفرقعات،، استعمال مفرقعات لتعريض حياة المواطنين للخطر،، التخريب العمدي للمباني والمنشآت العامة والانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون والاشتراك في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب جرائم التخريب العمدي.

وتواصل محكمة جنايات القاهرة محاكمة 51 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، في أحداث قسم شرطة حلوان والتي تعود أحداثها لـ14-8-2013 بالتزامن مع مذبحة رابعة العدوية والنهضة والتي أسفرت عن مقتل 3 ضباط شرطة و3 مواطنين وإصابة 19 آخرين ومن المقرر اليوم سماع شهود الإثبات.

وشهدت الجلسة الماضية مشادة كلامية بين رئيس المحكمة المستشار حسن فريد، وفريق الدفاع عن المعتقلين حيث طالب الدفاع بتأجيل القضية لغياب أحد المتهمين فيها، إلا أن القاضي رفض قائلا: “إنتوا عايزين تأجلوا القضية وخلاص..إحنا هنعرض الفلاشة علشان نعرف فيها إيه”، فرد الدفاع بأن هذا مخالف للقانون لوجوب حضور المتهمين لعرض الأحراز، فرد القاضي “إنتوا هتعلموني القانون”، فرد الدفاع مطالباً بإثبات الواقعة في محضر الجلسة، وأن عرض الأحراز تم في ظل غياب أحد المتهمين بالقضية.

وأمر القاضي الخبير بعد حلف اليمين بعرض محتوى الفلاشة، وتبين من العرض أنها مكونة من 7 فيديوهات، عبارة عن متابعة تلفزيونية لأحداث اقتحام قسم حلوان عبر برنامج “صوت الناس” على قناة المحور وتواصل أيضا المحكمة ذاتها المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، محاكمة 23 معتقل في قضية “أحداث ماسبيرو” وأسندت النيابة ل23 من رافضي انقلاب العسكر عدة اتهامات ملفقه منها “التجمهر وارتكاب جرائم القتل العمد مع سبق الإصرار، واستعراض القوة والاعتداء على المنشآت العامة والخاصة، والتعدي على المواطنين، والتلويح بالعنف، على نحوٍ ترتب عليه تكدير السلم العام.

وتضم القضية كلاًّ من: 1- عمرو مبارك موسى 2- محمد سعيد علي علواني 3علي أنور أحمد قاسم 4- أحمد عزت بسيوني 5- أحمد عبد الخالق روبي 6- حمادة أحمد عادل 7- محمد إبراهيم شحات 8- سعيد جمعة توفيق 9- سامح عبد العاطي عبد الوهاب 10- محمود عبد الحميد محمد 11- منصور خلف خليفة 12- محمد عزوز محمد عزوز 13- محمد عطية طلبة 14- عمرو السعيد محسن 15- مرتضى محمد رضوان 16محمد جمعة توفيق عبد الصادق 17- 7 آخرين وتعقد محكمة جنايات المنيا برئاسة المستشار رفعت محمد على الأحد جلسة النطق بالحكم في محاكمة 21 من رافضي انقلاب العسكر في أحداث مركز “أبو قرقاص”. وكانت نيابة الانقلاب قد أحالت 21 من رافضي انقلاب العسكر إلى محكمة الجنايات بتهم ملفقة منها الانضمام لجماعة محظورة والتعدي على المنشآت العامة واقتحام قسم شرطة وسرقة أسلحة والتعدي على قوات الأمن والتظاهر والتحريض على العنف وإثارة الشغب عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة. أيضًا تواصل محكمة جنايات المنيا، برئاسة المستشار جمال فزاع، نظر محاكمة 6 من رافضي انقلاب العسكر بينهم شقيقين بمركز العدوة شمال المحافظة، ومن المقرر اليوم سماع شهود الإثبات. وتعود وقائع القضية المزعومة إلى شهر أبريل من العام الماضي 2014، ولفقت لهم نيابة الانقلاب عدة تهم منها الانضمام إلى جماعة محظور نشاطها على خلاف أحكام القانون، وقطع الطرق، واستعمال القوة، وخرق قانون التظاهر، بمركز العدوة شمال المحافظة.

كما تواصل محكمة جنايات المنيا الدائرة الخامسة، برئاسة المستشار أحمد منصور جلسات محاكمة 6 من رافضي انقلاب العسكر بزعم تورطهم في تنظيم مظاهرات ضد مؤسسات الدولة والتحريض على العنف وإثارة الشغب بمركز المنيا، ومن المقرر اليوم سماع مرافعات الدفاع. وتواصل محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بسجن وادي النطرون، برئاسة المستشار صلاح رشدي، نظر ثالث جلسات محاكمة 494 من رافضي انقلاب العسكر من بينهم ابراهيم اليماني في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”أحداث مسجد الفتح”، والتي وقعت أحداثها عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، ومن المقرر اليوم استكمال سماع شهود الإثبات. كانت نيابة الانقلاب قد أحالت المعتقلين إلى محكمة الجنايات بتهم ملفقه لا صلة لهم بها منها ارتكاب أحداث عنف وقتل و الاعتداء على قوات الشرطة، وإضرام النيران بالمنشآت والممتلكات، في غضون شهر أغسطس من عام 2013 بمنطقة رمسيس، ومحيط مسجد الفتح، وقسم شرطة الأزبكية، بالقاهرة، وهي الأحداث التي راح ضحيتها 210 قتلى بعد اطلاق داخلية الانقلاب الرصاص على رافضي انقلاب العسكر.

وتواصل محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار جمال عبد الإله، محاكمة 62 من رافضي انقلاب العسكر من بينهم محمود عامر عضو مجلس الشعب في قضية حريق “نقطة شرطة البراجيل” عقب فض اعتصامي رابعة العدوية وميدان نهضة مصر

وتزعم نيابة الانقلاب بشمال الجيزة أن محمود عامر عضو مجلس الشعب و61 آخرين قد أحرقوا نقطة شرطة البراجيل ولفقت لهم عدة تهم منها التخطيط والتحريض على اقتحام قسم شرطة أوسيم وحرق نقطة شرطة البراجيل وقتل المجند حسام عاشور أحمد، من معسكر قوات الأمن‏، أثناء مشاركته في خدمات تأمين النقطة

 

* أهالي المعتقلين بسلخانة مركز “ميت غمر” يكشفون طرق تعذيب ذويهم

 قال بيان صادر عن أهالي المعتقلين السياسيين بسلخانة مركز شرطة “ميت غمر”: إنه في يوم “الثلاثاء 28 يوليو 2015 أثناء عودة المعتقلين من جلسات المحاكمة حاول أمين شرطة “السيد أبو النجا” والمعروف بعدائه الدائم للسياسيين وضع المعتقلين مع الجنائيين ونقلهم من مكانهم المخصص للسياسيين وفى وجود ضابط النوبتجية ملازم أول “محمد رشدى”، الذى رفض فى البداية ذلك فذهب “السيد أبو النجا” إلى نائب المأمور المقدم “عصام سلطان” وقام بتحريضه ضدهم“.

وتابع البيان المنشور عبر “فيس بوك”، اليوم، إن “المقدم عصام والأمين سيد أبو النجا أبناء بلد واحدة هي قرية دماص، وحضر المقدم عصام ومعه قوة من أمناء وعساكر المركز وحاول التعامل مع المعتقلين بالقوه فبدأ المعتقلين بصد الاعتداء الهمجى بدفع العساكر والأمناء وهنا تحرك سيد أبو النجا والذى أصبح يحرك المركز كيفما شاء وأحضر ضباط المباحث “أحمد الشارود” و”محمود الجمل” و”أحمد فهمى” الذين قاموا بالاعتداء البدنى والقيام بالسب والقذف بأبشع الألفاظ وتهديدهم بإعادة حفلات التعذيب وتذكيرهم بما حدث لهم فى فترة الإخفاء القسرى، وقال لهم المجرم “أحمد الشارود” بالنص “انتوا فوقتوا امتى يا رجالة .. أطلعكم فوق تفتكروا إن كنتوا نسيتو!!”.
وتابع البيان: “قاموا بعد حفلة التعذيب بنقلهم إلى السجن مع الجنائيين وحرضوهم عليهم كى يقوموا بإيذائهم والاعتداء عليهم.

 

* دفاع “الخضيري” يطالب بسرعة الإفراج الصحي عنه

طالب محامي المستشار محمود الخضيري، بسرعة الإفراج الصحي عن موكله لظروفه الصحية المتردية، وإجرائه عملية قلب مفتوح، وقد تجاوز عمره السبعين.
وأضاف في تصريحات صحفية، أن حالة موكله تستدعي إصدار عفو صحي له لكبر سنه، إضافة إلى حالته المرضية الحرجة التي لا تساعده على المكوث داخل السجن.
المستشار الخضيري تم تقديمه لمحاكمة هزلية حكم عليه فيها بالسجن 3 سنوات بدعوى تعذيب محام إبان ثورة يناير بميدان التحرير! وبصدد إجراء عملية قلب مفتوح بمستشفى القصر العيني الفرنساوي، بعد أن صرحت له النيابة العامة بإجراء العملية.

السيسي يستورد كلاب لتأمين حفل تفريعة القناة. . الثلاثاء 28 يوليه. . فساد اخلاقي لقضاة مصر

CCالسيسي يستورد كلاب لتأمين حفل تفريعة القناة. . الثلاثاء 28 يوليه. . فساد اخلاقي لقضاة مصر

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*السيسي يستورد بـ 3 ملايين جنيها كلاب” لتأمين حفل تفريعة القناة

قرر نظام الخائن عبدالفتاح السيسي استيراد 1400 كلب بلجيكي من فصيلة “المالينو”، وذلك ضمن اجراءات تأمين حفل افتتاح “تفريعة القناة الجديدة”

ويبلغ سعر كلب “المالينو” من 2000 جنيه، بجانب أسعار شحنه من الدولة المستوردة منها، حيث تبلغ قيمة الصفقة 2 مليون و800 ألف جنيها، وهي ثمن الكلاب فقط دون حساب تكلفة شحنها

استخدامات هذا النوع من  الكلاب: 

تساعد كلاب “المالينو”على البحث والكشف عن المواد المتفجرة أو المواد المخدرة وكذلك تستخدم لمطاردة الأشخاص.

 

*إحالة طعن 18 من قيادات الإخوان على إدراجهم في قوائم الإرهاب لهيئة استشارية

أحالت محكمة القضاء الإداري (تختص بنظر القرارات الإدارية)، طعن 18 من قيادات جماعة الإخوان المسلمين في مصر، على قرار إدراجهم ضمن القوائم الإرهابية، لهيئة المفوضين بمجلس الدولة (هيئة استشارية) لإعداد الرأي القانوني الخاص به.
وكان مرشد جماعة الإخوان المسلمين محمد بديع، و17 آخرون قد طعنوا في 25 مايو/أيار الماضي، على قرار النائب العام المصري السابق، هشام بركات (تم اغتياله نهاية يونيو/حزيران الماضي)، في 29 مارس/آذار الماضي بإدراجهم، على قائمة “الإرهابيين”، طبقًا لقانون الكيانات الإرهابية الصادر في فبراير/شباط الماضي، بحسب مصدر قضائي للأناضول.

ووفقًا للقانون، الذي أصدره عبد الفتاح السيسي، في فبراير/شباط الماضي، فإنه على النيابة العامة، إعداد قائمة بالكيانات الإرهابية، ممن تصدر بشأنها أحكام جنائية، تقضي بثبوت هذا الوصف الجنائي في حقها، أو تلك التي تقررها الدائرة المختصة بمحكمة استئناف القاهرة بناء على طلبات من النائب العام.

ويحق للسيسي، بحسب الدستور، أن يصدر قرارات بقوانين، في ظل غياب السلطة التشريعية الممثلة في مجلس النواب (البرلمان)، لم يحدد موعدها بعد.

ومنذ إطاحة الجيش بمحمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب في 3 يوليو/ تموز 2013، تتهم السلطات المصرية قيادات جماعة الإخوان وأفرادها بـ”التحريض على العنف والإرهاب“.

فيما تقول جماعة الإخوان إن نهجها سلمي في الاحتجاج على ما تعتبره انقلابًا عسكريًا”، على مرسي، وتتهم في المقابل قوات الأمن المصرية بقتل متظاهرين مناهضين لعزله.

 

*الهلباوي ردا على المرزوقي: إعدام مرسي يخصنا

اعتبر كمال الهلباوي، القيادي السابق في جماعة الإخوان المسلمين”، إن إعدام الرئيس السابق محمد مرسي الذي ينتمي لذات الجماعة، شأناً داخلياً يخص مصر وحدها، وذلك في معرض رده على تصريحات الرئيس التونسي السابق منصف المرزوقي في حواره مع “هافينغتون بوست عربي“.
وطالب الهلباوي المرزوقي ألا يتطرق للقضاء المصري، وأن يهتم بدلا من ذلك بالشأن التونسي، وأن يساهم في محاربة الإرهاب المنتشر في بلاده رغم “عدم وجود مرسي هناك”، وذلك في إشارة لما قاله المرزوقي من أن إعدام مرسي سيكون أكبر “هدية ” لـ “داعش“.
واعتبر الهلباوي في حديث مع “هافينغتون بوست عربي” أن التحذير الذي أطلقه المرزوقي حول “داعش” هو “تحذير أجوف” نظراً لأن التنظيم منتشر في ليبيا والعراق وتركيا وغيرها من الدول العربية والعالم وليس بها مرسي.
ويذكر أن الهلباوي كان قيادياً في جماعة “الإخوان المسلمين”، وقدم استقالته عام 2012 إثر ترشيح خيرت الشاطر لخوض الانتخابات الرئاسية بمصر.
من جهته، رفض د. محمد أبو الغار، رئيس الحزب “المصري الديمقراطي الاجتماعي”، فكرة طرح المصالحة في مصر من قبل شخصية غير مصرية، في إشارة لما دعى إليه المرزوقي من ضرورة المصالحة الوطنية في مصر.
أبو الغار اعتبر أن “هذا الأمر شأن مصري خالص، يقرره الشعب وممثلوه في مجلس النواب، وذلك وفق المصالح المصرية“.
وقال لـ “هافينغتون بوست عربي” إن المصالحة مع الإخوان هو حق للشعب المصري وحده، معتبرا أن “الرئيس بذاته ليس له هذا الحق” في ذلك، أوضح أن ذلك يكون عبر الاستفتاء أو عن طريق البرلمان.
وعن تحذير المرزوقي من خطورة الإقدام على إعدام مرسي، قال أبو الغار “إن الحديث عن هذا الأمر سابق لأوانه”، وتساءل: مَنْ قال إن مرسي سيُعدم من الأساس؟!
وأوضح أن الحكم الصادر بحقه هو حكم أولي، وأنه لم يعدم خلال السنوات العشرة الأخيرة سوى أعداد قليلة، نظراً لاستقرار مبدأ عدم تأييد مثل هذا الحكم في الدرجات القضائية الأعلى في أغلب الأحيان.
استغلال الأوضاع للعودة إلى صدارة المشهد
وحذر محمد أنور السادات رئيس “حزب الإصلاح والتنمية”، من أن جماعة “الإخوان المسلمين وشركاءها من شخصيات”- في إشارة للمرزوقي- تحاول استغلال الأوضاع والتطورات الإقليمية للبحث عن “فرصة العودة إلى صدارة المشهد في الشأن المصري“.
وأكد السادات في تصريح لـ “هافينغتون بوست عربي” أن هناك تغيرات هامة في مواقف بعض الدول العربية بعد الإعلان عن اتفاق إيران مع المجتمع الدولي، وعلى رأسها السعودية التي تبحث عن شركاء جدد “سواء لمساعدتها في أزمة اليمن وسوريا، أو لتشكيل قوة إقليمية في مواجهة إيران”، مشيرا إلى الإخوان يسعون إلى خلق دور لهم في هذا المشهد“.
وأجزم رئيس حزب “الإصلاح والتنمية” بأن المصريين “حكومة وشعب، غير مهيئين أو على استعداد لأي مصالحة الآن مع جماعة الإخوان المسلمين“.
واعتبر أن تعبير الـ “حماقة” الذي أطلقه المرزوقي في حال حكم الإعدام بمرسي، “أسلوب ولغة غير مقبولة، والرئيس السيسي رمز وأي إساءة له هي لمصر“.

الاعتراف بالنظام والدستور
وقال أكمل نجاتي، أمين المهنيين وعضو الهيئة العليا لحزب “مستقبل وطن”، إن الموقف الثابت من جميع الشخصيات غير المصرية عند الحديث في هذا الشأن، هو رفض التدخل في الشأن المصري، ورفض التدخل في أحكام القضاء، وفكرة إعدام مرسي بيد القضاء والعقاب على قدر الجريمة.
وذكر نجاتي :أنه كان يجب على المرزوقي أن يلتزم حدود الأدب في الحديث حين وجه رسالته إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، وعليه أن يواجه نفسه في البداية.
وتساءل نجاتي “لماذا هناك انتشار للعنف في قلب تونس رغم أنه ليس هناك مرسي ولا حديث عن إعدامه هناك؟” وأضاف أنه قبل إجابة المرزوقي على هذا السؤال عليه أن ينزع صفته الإخوانية أولاً.

وفيما يخص الموقف من طرحه لفكرة المصالحة، ذكر أنه إذا كان المرزوقي جاداً في تحركه، عليه أن “يقنع شركاءه من الإخوان أن يقوموا أولا بالاعتراف بالنظام والدستور المصريين، وتسليم من تورط بالعنف منهم، وحينها يطرح الأمر على الشعب المصري، صاحب الحق الوحيد في تحديد مصير هذا القرار“.

مسلسل التهديد
وعن تحذيرات المرزوقي من أن إعدام مرسي له تداعيات خطيرة، ويساهم في انتشار داعش، قال الدكتور أيمن أبو العلا الأمين العام المساعد لحزب “المصريين الأحرار” إن ذلك “استكمال لمسلسل التهديد الذي لطالما اتبعته جماعة الإخوان المسلمين منذ قيام ثورة 25 يناير، ونحن سمعنا مثل تلك التهديدات قبل جولة الإعادة بين محمد مرسي وأحمد شفيق، وكذلك قبل ثورة 30 يونيو، وقبل فض اعتصامات الإخوان في 2013“.
وأكد أبو العلا أن جماعة الإخوان هي التي تمارس ما أسماه “الإرهاب والعنف، والمصالحة معها لا يمكن أن تكون دون التوقف عن تلك الممارسات، واحترام النظام والدستور المصري“.
وقال إنه ليس من حق المرزوقي “التدخل في الشأن الداخلي المصري وبخاصة أحكام القضاء، وغير مقبول تدخل رئيس سابق لدولة أخرى في شؤون دولة أخرى“.

 

*د/ صفوت حجازى لحسان: نحن على الحق وأنت على الباطل

كشف المحامى فيصل السيد، كذب ادعاءات الشيخ محمد حسان، بأن الداعية صفوت حجازى  أرسل له عبر وسيط بأنه على حق، وأنه نادم على تأييده للرئيس محمد مرسى، مؤكدا أن ما نشر فى وسائل الإعلام التابعة لنظام السيسى عار من الصحة.
وأكد فيصل السيد- خلال صفحته على موقع التواصل فيس بوك- أنه خلال تواجده بالمحكمة العسكرية بالهايكستب في جلسة اليوم، رأى وسمع الدكتور صفوت حجازي خلال المحكمة وعلى رؤوس الأشهاد يرفع صوته قائلا: “إلى المدعى الكذاب الذي ادعى عليِّ كذبا وبهتانا أنى أرسلت له بأنه على الحق، وأننا أخطأنا، أقول له أنت كاذب كاذب كاذب ومدعٍ، بل نحن على الحق وأنت على الباطل، ثم هتف اقتل ألف اقتل ميه.. مرسى رئيس الجمهورية، والجميع يهتف معه“.

 

*مأمور مركز أبو كبير بالشرقية يعتدي على أهالي المعتقلين أثناء الزيارة

اشتكي أهالي معتقلي مركز شرطة أبوكبير من التعنت والتضييق الشديد عليهم من قبل مأمور المركز الجديد أثناء الزيارة وقيامه بسبهم بأبشع الألفاظ ومنعهم من الزيارة.
وقالت “ح.م ” أنهم أثناء زيارتهم لوالدها المعتقل بمركز شرطة أبوكبير قام مأمور المركز بالتعدي عليهم لفظياً ومنعهم من الزيارة.
واضافت أن المعتقلين سيدخلون في إضراب في حالة عدم تحسن المعاملة والاستجابة لمطالبهم المتمثلة في زيادة مدة الزيارة والسماح لهم بالتريض وإدخال الأكل والملابس يوميا وتقليل عدد المعتقلين داخل الزنازين .

 

*الفشل يلاحق الانقلاب: السياحة تخسر 8 مليارات دولار

أكد مصدر بوزارة السياحة في حكومة الانقلاب أن خسائر الوزارة تقترب من 8 مليارات دولار خلال الأربع سنوات الماضية، في ظل توقف 280 فندقا عائما، بسبب الاضطرابات الأمنية، وتوقف الرحلات النيلية الطويلة في محافظتي الأقصر وأسوان “جنوب“.
وأضاف المصدر- الذي فضل عدم ذكر اسمه- أن “غرق المراكب النيلية في القاهرة يحول دون نمو قطاع السياحة الداخلية في مصر، في الوقت الذي تشهد فيه حركة السفر الأجنبي تراجعا في ظل الاضطرابات الأمنية الأخيرة.
وكان نحو 38 فردا غرقوا، نهاية الأسبوع الماضي، في منطقة الوراق بالقاهرة، إثر اصطدام مركب سياحي بصندل “مركب نقل بضائع“.
وذكر المصدر أن “الصندل المتسبب في الحادث تملكه إحدى الشركات التابعة لشركة القلعة القابضة، التي يستحوذ فيها رجل الأعمال المعروف أحمد محمد حسنين هيكل على حصة كبيرة من أسهمها“.

 

*رئيس جهاز مدينة العبور يفجر مفاجأة بشأن المصنع المحترق

أكد رئيس جهاز مدينة العبور المهندس أمين غنيم أن مصنع الأثاث المكتبي المحترق في العبور يزاول العمل بدون ترخيص منذ عدة سنوات، وتم إنذاره أكثر من مرة وتحرير جنحة ضده في عام 2103 لمزاولة النشاط بدون ترخيص.

وقال غنيم – في تصريح له اليوم الثلاثاء – إنه سبق وصدر إنذار قضائي لأصحاب المصنع في شهر أبريل الماضي، مشيرا إلى أن الحريق شب في الدور الرابع وامتد للأدوار المجاورة، وأسفر عن مصرع 24 من العاملين.

فيما أكدت مصادر أمنية أن الحريق اندلع بسبب انفجار أسطوانة بوتاجاز أثناء إصلاح المصعد الكهربائي وأن معظم الجثث تفحمت تماما.

وأشارت المصادر إلى عدم وجود منافذ طوارئ بالمصنع، وهو ما صعب مهمة إنقاذ العاملين بداخله، لافتة إلى أن وجود مواد قابلة للاشتعال تسبب في زيادة عدد الضحايا والمصابين، مضيفة أن قوات الدفاع المدني عانت كثيرا لإخراج جثث الضحايا ونقل المصابين وإنقاذ حياة الآخرين.

وكشفت المصادر أن كثير من التجمعات الصناعية على أطراف مدينة العبور تفتقر تماما لاشتراطات الأمن الصناعي.

 

*السيسي يلغى قراراً لعدلي منصور بشأن قانون المحكمة الدستورية العليا

أصدر قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي قراراً بالقانون رقم 91 لسنة 2015، بإلغاء قرار عدلي منصور، بالقانون رقم 26 لسنة 2014 بتعديل بعض أحكام قانون المحكمة الدستورية العليا.

وكان عدلى منصور اصدر قرار بالقانون رقم 26 لسنة 2014، بتعديل بعض أحكام المحكمة الدستورية العليا، كان كالتالى: ( المادة الأولى )

تُضاف مادة جديدة برقم (44 مكرراً «1» ) إلى قانون المحكمة الدستورية العليا الصادر بالقانون رقم 48 لسنة 1979، نصها الآتي :

مادة (44 مكرراً «1» ) :

«استثناءً من أحكام المواد ( 29، 35، 37، 41 ) من هذا القانون، إذا كانت المسألة الدستورية المثارة تتعلق بنصٍ أو أكثر في قانوني تنظيم الانتخابات الرئاسية أو النيابية أو اللوائح الصادرة تنفيذاً لهما، فتسري بشأنها الأحكام الاتية:

1- يلتزم قلم كتاب المحكمة المختصة أو أمانة الهيئة ذات الاختصاص القضائي في حالة صدور قرار بالإحالة طبقاً لنص البند (أ) من المادة (29) من هذا القانون، بإيداع الأوراق قلم كتاب المحكمة الدستورية العليا خلال ثلاثة أيام من تاريخ صدور قرار الإحالة.

2- تحدد المحكمة المختصة أو الهيئة ذات الاختصاص القضائي لذوي الشأن ميعاداً لرفع الدعوى الدستورية، طبقاً لنص البند (ب) من المادة (29) من هذا القانون، لا يجاوز ثلاثة أيام من تاريخ تصريحها له برفع الدعوى الدستورية .

3- يكون إعلان ذوي الشأن بالدعاوى طبقاً لنص المادة (35) من هذا القانون، في مدة لا تجاوز ثلاثة أيام من تاريخ قيدها في السجل المخصص لذلك .

4- يكون إيداع المذكرات والرد والتعقيب عليها طبقاً لنص المادة (37) من هذا القانون خلال مدة لا تجاوز في مجموعها ستة أيام، من تاريخ الإعلان بقرار الإحالة أو الدعوى .

5- يكون ميعاد الحضور المقرر بالفقرة الثالثة من المادة (41) من هذا القانون خلال مدة لا تجاوز ثلاثة أيام .

6- تفصل المحكمة في الدعوى الدستورية في ميعاد لا يجاوز خمسة أيام من تاريخ أول جلسة محددة لنظرها أمامها.

 

*وفاة 25 شخصاً بحريق مصنع للأثاث بالعبور

قتل 25 شخصا وأصيب 22 آخرون جراء حريق ضخم شب اليوم الثلاثاء، في أحد مصانع الاثاث بمنطقة المصانع بمدينة العبور القليوبية” القريبة جدا من القاهرة.
وانتقلت 30 سيارة إطفاء لمكان الحريق للسيطرة على ألسنة النيران قبل امتداداها للمحلات والمصانع المجاورة.
وأكد مصدر أمنى بمديرية أمن القليوبية، أن التحريات الأولية تشير إلى أن انفجار أسطوانة غاز وراء حريق ثلاثة طوابق في مصنع تصنيع الاثاث المكتبي والمنزلي والمكتبي بالعبور، موضحًا أن المصنع يقع على مساحة ألف و500 متر، وأن سبب الحريق هو أنه أثناء قيام بعض العمال بنقل أنابيب بوتاجاز مملوءة فى أسانسير المصنع إلى أدوار عليا اشتعلت إحدى الأنابيب فأحدثت انفجار في الأسانسير وامتدت النيران إلى باقى أجزاء المصنع، موضحًا أن القوات تقوم بمحاولات لإخماد النيران بالطابق الرابع قبل امتداداها للمصانع المجاورة.
وأعلن المتحدث باسم وزارة الصحة، الدكتور حسام عبد الغفار، أن 19 شخصا من المصابين خرجوا من المستشفيات التي نقلوا اليها.

 

*أوقاف الانقلاب تتسول من المواطنين لدفع الكهرباء.. وتوزع على قياداتها 2.5% من تلك الأموال

كشفت مصادر بوزارة أوقاف الانقلاب أن الوزير محمد مختار جمعة وافق خلال اجتماعه بقيادات الأوقاف على مطلب لمديرى الأوقاف بالمحافظات بأن تقوم المساجد بتوريد تبرعات المصلين لصندوق “تبرع لدفع فاتورة كهرباء مسجدك” وذلك حتى تقوم مديرية الأوقاف بكل محافظة بتوريد الفواتير دفعة واحدة.
وأكدت المصادر أنه من الطبيعى أن يقوم كل مسجد مباشرة بسداد الفاتورة الخاصة به طالما أن الوزارة لن تقوم بدفعها، مؤكدة أن موضوع تجميع تبرعات المصلين على مستوى المحافظة وسدادها مرة واحدة هدفها استمرار حصول قيادات الوزارة بالقاهرة والمحافظات على سبوبة نسبة 2.5%، والتى تقوم وزارة الكهرباء بتخصصها لقيادات الأوقاف مقابل تحصيل هذه الفواتير – بحسب موقع وراء الأحداث“.

اتفاق غير معلن بين الكهرباء والأوقاف
وأشارت المصادر أنه طبقا للاتفاق غير المعلن بين قيادات الأوقاف وشركات الكهرباء والمياه، يحصل وكيل وقيادات الوزارة بالمحافظة على نسبة 2.5% من حصيلة أى فاتورة يتم تحصليها؛ بدعوى أنها الحق الشرعى لمشايخ الأوقاف مقابل التحصيل، ويتم توزيع هذه النسبة بين وكيل الوزارة ومديرى الأوقاف بالمدن والمراكز، فضلا عن نسبة تصل من المحافظات لوزير الأوقاف محمد مختار جمعة.
واضافت أن تعميم تركيب عدادات الكهرباء بجميع المساجد سوف يرفع من قيمة الأموال التى تحصل عليها قيادات الوزارة، خاصة أن قضية فساد مالى وإدارى كبيرة بالأوقاف وبتآمر من الكهرباء تكشفت في الفترة الماضية وتتمثل فى قيام وكلاء ومديرى الأوقاف بالمحافظات بإصدار فواتير وهمية ومضروبة للكهرباء بالمساجد، وسدادها من ميزانية الأوقاف مقابل حصول القيادات على 2.5 % من قيمة كل فاتورة بعيدا عن الرقابة المالية بالوزارتين.
كما كشفت المصادر أن مختار جمعة أتفق مع وزير كهرباء الانقلاب محمد شاكر، على أن تكون مديريات الأوقاف بالمحافظات هى المسئولة عن توريد المبالغ الخاصة، باستهلاك الكهرباء بكل المساجد، تنفيذا لتعليمات زعيم عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسى مؤخرا الذى طالب بمحاسبة المساجد والكنائس، وعدم استثناء دور العبادة “لأن مفيش!” بحسب قوله.

أوقاف الانقلاب تتسول من المواطنين
وكان وزير أوقاف الانقلاب قد أمر الأئمة والخطباء ومقيمى الشعائر بالمساجد يوم الخميس الماضى، بتخصيص صندوق تحت مسمى “تبرع لدفع فاتورة كهرباء مسجدكمع حث المصلين على الدفع خلال خطب الجمع والدروس المسائية!
وكان مختار جمعة قد قام بالاتصال بجميع وكلاء الوزارة بالمحافظات، وأمرهم بتوجية تعليمات مشددة أن تتناول خطب الجمعة والدروس الدينية بالمساجد ضرورة مساهمة المصلين فى دفع فاتورة كهرباء المساجد نظرا للظروف الاقتصادية بالغة السوء التى تمر فيها البلاد!!

تركيب العدادات بدأ بالفعل
وصرح الحسيني الفار، رئيس شركة شمال القاهرة لتوزيع الكهرباء، بأن “شركات التوزيع” بدأت في تركيب عدادات الكهرباء الجديدة، في المساجد، منذ الأسبوع الماضي، على أن يستمر التركيب لحين الانتهاء من تبديل جميع العدادات فيها.
وكان محمد شاكر، وزير كهرباء الانقلاب، قد أمر بتركيب عدادات كهرباء سابقة الدفع فى جميع المساجد، تطبيقا لتكليفات السيسى الذي أمر بتركيب عدادات سابقة الدفع في دور العبادة.

 

 

*وزيرة المالية السويسرية: 65 مليار دولار تم تهريبها من مصر في آخر 3 شهور

قالت وزيرة المالية السويسرية إيفلين فيدمر شلومف إن البنوك السويسرية وصلها خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة، 65 مليار دولار من مصر، أغلبها ببصمة الصوت فقط.
وأضافت شلومف في تصريحات تضمنها تقرير القاطع المالي السويسري: أن من هذه الأموال ما تم إرساله عن طريق طرود مغلفة بطائرات خاصة.

 

*الانقلاب يكافئ رئيس هيئة النقل صاحب كارثة الوراق بتعيينه.. مستشارا!

قررت وزارة النقل فى حكومة الانقلاب مكافأة المهندس سمير سلامة، رئيس هيئة النقل النهرى المُقال فى حادث الوراق، وتعيينه مستشارا بالهيئة.
وقال أيمن الشريعى، المتحدث الرسمى لنقل الانقلاب: إن المهندس هانى ضاحى، وزير النقل، أصدر قرارا بتعيين سلامة مستشار “ب”، وأن رئيس هيئة النقل البحرى كان يشغل منصب القائم بأعمال رئيس هيئة النقل النهرى، بجانب رئيس الإدارة المركزية للملاحة بالهيئة المسئولة عن التراخيص والتفتيش على المراكب.
يشار إلى أن حادث معدية الوراق بالجيزة أسفر عن وفاة 37 مواطنا الأسبوع الماضى.

 

*تقرير حقوقي ..مصر “الأسوأ” فى محاربة الاتجار بالبشر

كشف التقرير السنوى لوزارة الخارجية الأمريكية عن حالة “الاتجار بالبشرلعام 2015، أن مصر تراجعت فى مكافحة عملية الاتجار، بينما تقدمت عدد من الدول، من بينها المملكة العربية السعودية، فى جهودها لمحاربة الظاهرة العالمية.
ووصف التقرير- الذى أعلنته وزارة الخارجية فى واشنطن أمس الإثنين- الجهود المبذولة لمحاربة الظاهرة فى كل من مصر وغانا وبلغاريا بـ”الأسوأ“.
وقامت الخارجية الأمريكية بتصنيف الدول ضمن ثلاث قوائم، حيث تضمنت القائمة الأولى “أفضل” الدول جهودا فى محاربة “الاتجار بالبشر”، بينما جاءت “أسوأالدول بالقائمة الثالثة، فيما تضمنت القائمة الثانية الدول التى ما زالت بحاجة لمراقبة وتحسين جهودها، والمهددة بالتراجع إلى القائمة الثالثة.

 

*شركة الزيوت تغلق أبوابها وتشرد 450 عاملاً بالسويس

شردت شركة الزيوت المتكاملة بالسويس عمال الشركة البالغ عددهم 450 عامل، بعد قرارها بغلق الشركة دون صرف أي تعويضات للعمال، ما يعكس تصاعد أزمات العاملين فى الشركات، التي وصلت لحد الفصل والتشريد.

وقال أحمد زكى، عضو اللجنة النقابية، إن أحمد فؤاد علم الدين رئيس مجلس إدارة  شركة الزيوت المتكاملة بالسويس قرر إغلاق الشركة، ورفض منح العمال، البالغ عددهم 450، ورفض أيضا صرف أى مستحقات مالية لهم، رغم أن بعضهم يعمل بالشركة منذ 20 عاماً.

وأضاف  «زكى» خلال تصريحات صحفية اليوم أنه عندما طالبنا  رئيس الشركة بصرف مستحقات العمال  لم يستجب، وقال: «اضربوا دماغكم فى الحيط» فضلا عن تقدمهب  بلاغات ضد العمل يتهمهم فيها  بسرقة ممتلكات الشركة، وهو ما لم يحدث، لأن جميع ممتلكات الشركة من معدات وآلات بالإضافة لما تبقى من منتجاتها، ما زال موجوداً بالمخازن.

وأكد زكى أن عمال الشركة متمسكين بالعمل وعدم إغلاق الشركة حتى يستطيعوا توفير احتياجات أسرهم وذويهم الاساسيه فليس لديهم مصدر آخر للدخل والانفاق على أسرهم  وغلق الشركة هو تشريد لمئات الاسر.

وتسود حالة من الغضب بين العاملين بشركة شمال كهرباء القاهرة بعد تعنت الإدارة ورفضها صرف بدلات العاملين منها يوم العطلة للورديات على المرتب الشامل. 

وقال عمال الشركة، إن محمد عويضة، رئيس قطاع مصر الجديدة، خالف قرار مجلس الوزراء بحكومة الانقلاب  رقم 1723 لسنة 2015،وقرار لجنة التنسيق بين الشركات المنعقدة بتاريخ 3/10/2010 والمعتمد من رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر. 

بالإضافة إلى قرار رئيس لجنة التنسيق بين الشركات والصادر بتاريخ 27/10/2010، التى نصت جميعها على صرف المقابل النقدى للعاملين بنظام الورديات بشركات الكهرباء، تعويضاً عن أيام العمل فى الأعياد والمناسبات الرسمية التى تقررها الدولة على أساس المرتب اليومى الشامل، مخصوماً منه المقابل النقدى للغذاء وبدل الإعاشة.

 

*صحف الانقلاب: السعودية تمنع “الرز” وتشترط الدفع مقدما لتزويد مصر بالوقود

.والحكومة تتحدى: لا تراجع عن “الخدمة المدنية”

مشاركة السيسي وصبحي صدقي فى حفل تخريج دفعة جديدة من القوات الجوية والاستعدادات الكبيرة لحفل افتتاح  تفريعة قناة السويس الجديدة حظيا بأكبر قدر من التغطية فى صحف الانقلاب الصادرة اليوم الثلاثاء.

هذا وتجاهلت الصحف تماما الفشل الذريع فى مفاوضات سد النهضة ولم تحظ القضية الأهم بالنسبة للمصريين على أي قدر من التغطية ولم يتحدث أحد عن مسئولية السيسي عن الأزمة وتنازله عن حصة مصر من خلال الاعتراف بالسد دون مقابل.

 

توتر العلاقة مع السعودية

 كشفت “الوطن” عن مفاوضات أجرتها سلطات الانقلاب مع دول الخليج لاستيراد وقود بتسهيلات مادية. وأكدت الوطن أن السعودية اشترطت الدفع الفورى لتزويد مصر بالوقود. وجاء عنوان الوطن كالتالي ” مفاوضات مع دول الخليج لاستيراد وقود بتسهيلات.. والسعودية: الدفع أولا بأول”.

ونقلت الصحيفة عن مصادر حكومية “لم تسمها” أن المفاوضات شملت عقود سنوية لاستيراد 100 ألف طن بنزين وسولار شهريا لمدة عام من الإمارات بتسهيلات فى الدفع، واستيراد 500 ألف طن بوتاجاز شهريا من السعودية على أن تسدد قيمة الشحنات أولا بأول، وكذلك استيراد 60 ألف طن سولار من الكويت شهريا بتسهيلات بنكية بفائدة 3%. ولعل هذا ما يكشف سبب هجوم محمد عبدالهادي علام على السعودية فى مقال الجمعة الماضي عقب زيارة وزير خارجية الانقلاب سامح شكري بيوم واحد حيث جاء المقال  ردا على رفض السعودية مد السيسي بمزيد من “الرز” وتوفير شحنات الوقود كالسابق وهى التى حمته من السقوط بضخ عشرات المليارات من الدولارات وتوفير ما يحتاجه من وقود.

كما نشرت الشروق نفى وزير الخارجية رفع التمثيل الدبلوماسي مع إيران  خوفا من إثارة غضب السعودية خصوصا مع توتر العلاقات مؤخرا معها بشأن عدد من القضايا أهمها فلسطين وسوريا واليمن والعراق وليبيا  وإيران.

 

تواصل الدعاية السوداء ضد الإخوان

بعد توقف دام 3 أيام عن تشويه الإخوان، عادت “الوطن” من جديد  لحبك الروايات وكيل الاتهامات لجماعة الإخوان بتنفيذ مخططات “إرهابية” ، حيث خصصت مانشيتها  الرئيسي للترويج بتخطيط الإخوان بتنفيذ حادث إرهابي كبير بهدف إفساد افتتاح القناة، وكتبت: الإخوان تهدد حفل القناة.. ومصر تستعد بالعزة والكرامة” وأشارت إلى مشاركة 220 ألف ضابط وجندى فى عملية التأمين.

كما اهتمت الصحف بمحاكمة الرئيس مرسي أمس فى مهزلة “إهانة القضاء”، وركزت على اجتماع مرسي وعدد من معارضى الإخوان والمؤيدين لـ 30 يونيو وخاصة توفيق عكاشة، وتناولت روايات عن إشارات متبادلة بين عكاشة ومرسي الذى طلب الكلمة من القاضى أكد فيها عدم اعترافه بالمحكمة وأنه من الثوار قبل أن تقطع المحكمة عنه الصوت وترفع الجلسة.

 

الحكومة تتحدي: لا تراجع عن قانون الخدمة المدنية

وأشارت “التحرير” إلى تحدى وزارة التخطيط والحكومة لـ جميع الفئات الغاضبة من قانون الخدمة المدنية الجديد وقالت “: لا تراجع عن القانون الجديد، وأكدت الصحيفة أن النقابات مستمرة فى الحشد للتظاهر يوم 10 أغسطس أمام مجلس الوزراء لإسقاط القانون وانضمت إلى الغاضبين فئات جديدة من الشهر العقاري والتنظيم والإحصاء.

وأجرت “المصري اليوم” حوارا مع وزير الأوقاف – صرح فيه: أرفض أن تدعو المساجد للسيسي رغم جوازه شرعا” .. جبريل مبتدع ومتلون وحل مجلس عمرو بن العاص بسببه .. خلايا الإخوان النائمة فى كل مكان لكنها تضاءلت فى وزارتي.. سيطرة الجماعة الإسلامية على صلاة عيد حالة وحيدة يتم التحقيق فيها.

ونشرت “الوطن” حوارا مع “مصطفى حجازى – جاء فيه: لدينا كتلة أصبحت لا تقبل التخويف وترفض أن تعيش فى دولة بلا حرية .. مماليك الإعلام يقتلون معنى الوطن.. ومبارك وكل رجاله لا يستطيعون إدارة مصر فى 2015 لأنها تغيرت”.

 

الترويج جهارا لعسكرة الدولة

لأول مرة فى تاريخ الصحف المصرية يتم الترويج لعسكرة الدولة بهذه الفجاجة؛ حيث نشرت “اليوم السابع” إحدى أذرع الجيش الإعلامية ملفا تبنت فيه  الترويج لمزاعم نجاح الحكم العسكري فى مصر وفشل الحكم المدني، وحاولت التسويق إلى ضرورة دعم حكم العسكر وتولى قادة الجيش مقاليد جميع الهيئات الحيوية بالبلاد بحجة الاستقرار والانضباط، حيث خصصت أعلى الغلاف بالبنط العريض: “لماذا ينجح الجيش فيما يفشل فيه المدنيون؟” .. وكتبت فى ملف خاص نشرته على صفحتين: مصنع الرجال للإنجازات الصعبة: مهاب مميش نموذج للقيادة الحكيمة وشارك فى إنهاء مشروع القناة.. واللواء كامل الوزير بطل مشروع القناة.. اللواء أسامة ربيع قائد القوات البحرية ومكلف بإخراج السفن الغارقة من ميناء الإسكندرية فى عام بدلا من 5 أعوام.. اللواء عماد الألفى رئيس الهيئة الهندسية يعمل فى صمت .. وقالت فى عنوان كبير: “من الإبرة إلى الصاروخ” : جهاز الخدمة الوطنية للقوات المسلحة يمتلك أكثر من 16 مصنعا فى كل المجالات .. وعسكريون يطالبون بتولى الجيش مقاليد كل المؤسسات ليعود الانضباط.  لا شك أنه ملف فضيحة لأن الجيش هو من يحكم مصر فعلا منذ أكثر من 60 سنة  ومنذ انقلاب 23 يوليو 1952 ومع ذلك هذا ما آلت إليه أوضاع مصر على أيديهم حتى باتت أضحوكة العالم كما قال الشيخ حازم فرج الله كربه.

 

من جانبها رجحت “المصري اليوم” إجراء “انتخابات نواب الانقلاب بعد افتتاح تفريعة القناة” .. واستندت فى روايتها إلى تصريحات منسوبة إلى اللواء “رفعت قمصان مستشار محلب للانتخابات  والذي كان مشرفا على انتخابات 2010 المزورة  في عهد مبارك ، حيث أكد أن المجلس قبل نهاية العام وتوقع نجاح 80 سيدة”،  وأشارت “اليوم السابع” إلى أول دعوى قضائية للطعن على قانون تقسيم الدوائر فى قنا.  

 

توريث القضاة.. وفضيحة الرشوة الجنسية لقاضٍ

وعن ملف القضاة .. تابعت الصحف “قاضى الرشوة الجنسية”، وقالت إن النيابة فى انتظار رفع الحصانة عنه والتي تتوقف على توقيع وزير العدل أولا، ونفى القاضى الاتهامات المنسوبة إليه بطلب رشوة جنسية، واتهم الإخوان بترويج الشائعات ضده لأنه أصدر أحكاما ضد طلاب وطالبات الأزهر… كما هاجمت “التحرير” منظومة القضاء وانتقدت ظاهرة التوريث حيث نشرت ملفا بعنوان “خريطة العائلات القضائية فى مصر: مستشار ابن مستشار حفيد مستشار” أفردت فيه عائلات المحافظات التى ورثت القضاء واتخذته مهنة وسلطة. 

 

اعترافات خطيرة لسائق صندل الوراق

تناولت الصحف أقوال واعترافات سائق مركب الوراق فى النيابة حيث أكد أن الصندل توقف فجأة ورخصة المركب بـ 15 فرد فقد لكن الحمولة كانت أكثر من 50 أغلبهم أطفال. 

ونشرت “الأخبار” أول حكم عسكري قالت إنه جاء  لحماية المنشآت العامة: المؤبد لمدنيين أشعلا النار فى نقطة شرطة

وانتقدت الصحف وزارة الصحة بسبب ارتفاع وفيات أطفال بني سويف إلى أربعة كما صرح وزير التعليم لـ “الجمهورية:  تغيير شامل لمنظومة الامتحانات، و تحدثت “التحرير” عن ظاهرة فساد فى وزارة التربية والتعليم وأكدت “تزوير الحافز الرياضي يتجدد فى تنسيق الثانوية” وكشفت إضافة عشرات الدرجات من موظفة بالوزارة لنجليها فى نتيجة الثانوية العامة.

 

*بناءً على توصية عليا.. قضاء الانقلاب يقبل استقالة “قاضي الرشوة الجنسية

كشفت مصادر مطلعة بوزارة العدل فى حكومة الانقلاب أن القاضى المتهم بطلب رشوة جنسية” مقابل إنهاء قضية منظورة أمامه قدم استقالته، اليوم الثلاثاء، للمستشار أحمد الزند- وزير “عدل الانقلاب- “لإنهاء قضيته خوفا من سجنه، وبناءً على توصية من أحد قادة جيش الانقلاب، والتى ينتمى إليها والد القاضى المرتشى.
كان المستشار محمود عمران قد أصدر قرارًا بحظر النشر في قضية قاضي محكمة جنح مدينة نصر، وهو ما فسره عدد من القانونيين بأنه محاولة انقلابية لإنهاء القضية.

 

 

*يونسيف مصر: «9.2» مليون طفل تحت خط الفقر

كشفت يونسيف مصر التابعة للأمم المتحدة أن 28.8 % من الأطفال تحت سن 17 عاما، يعيشون تحت خط الفقر، بواقع 9.2 مليون طفل.

أوضح التقرير الذي نشرته يونسيف الاثنين على صفحتها على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك أن 4% من هؤلاء الأطفال فى وجه بحرى، و9% في محافظات الحضرية، و2% في محافظات حدودية، و19% فى الريف بوجه بحرى، و12% بحضر الوجه القبلى، و53% بريف الوجه القبلى.

وأشار التقرير الحقوقي إلى أن 69% من الأطفال قبل سن المرحلة الابتدائية خارج التعليم، و3% من الأطفال فى سن الابتدائى، و7% فى سن الإعدادى لم يلتحقوا بالتعليم.

وأفادت أن عمالة الأطفال حسب الفئة العمرية انقسمت إلى 3 أجزاء، يعمل منهم 3.9% من الفئة العمرية من 5 إلى 11 سنة، و8.5% من الفئة العمرية 12 إلى 14 سنة، و13.8% من الفئة العمرية 15 إلى 17 سنة، وهم الأكثر مشاركة فى عمالة الأطفال.

 وكانت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونسيف مصر” تعهدت بإصدار كتاب بعنوان “حكايات ما وراء الأرقام” سعيًا منها للفت أنظار المجتمع المصري لبعض الفئات المهدورة حقوقها والتي لا تكاد تذكر إلا ضمن الإحصائيات والأرقام، خاصة من النساء والأطفال.

ويتضمَّن الكتاب مشاهد إنسانية عايشتها باحثات في الميدان وتتعرض تلك الحكايات والتي قامت صفحة اليونسيف على “فيس بوك” بنشر بعضها، للعديد من القضايا المسكوت عنها والتي تمس المرأة والطفل كالزواج المبكر وعمالة الأطفال والإيدز.

 

 

تعاون سيساوي اسرائيلي والاحتلال يمنحه ما لم يمنحه لغيره. . الاثنين 27 يوليه. .

السيسي اسرائيل1 السيسي اسرائيل2 تعاون سيساوي اسرائيلي والاحتلال يمنحه ما لم يمنحه لغيره. . الاثنين 27 يوليه. .

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*هيئة الدفاع عن مرسي وقيادات الإخوان تؤكد تعرضهم للتجويع في السجن

 

*الجيزة .. مليشيات السيسي تُصفي شخصين داخل شقة بفيصل
أعلنت مصادر أمنية تابعة لمليشيات قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي أنها قامت بتصفية مواطنين كانا داخل شقة في منطقة فيصل بالجيزة، وزعمت أنهما كانا مطلوبين على ذمة قضايا عنف.
وبحسب مليشيات السيسي فإن عملية التصفية تمت داخل إحدى الشقق بشارع سيد زكي المتفرع من شارع العشرين بفيصل، ولم تحدد هويتهما حتى كتابة هذه السطور.
كما لم تعلن قوات الانقلاب أي تفاصيل عن عملية التصفية، في حين تم إرسال جثتَي الشخصين إلى مشرحة زينهم.

 

*وفد إسرائيلى بالقاهرة للإتفاق على بيع 5 مليار متر مكعب غاز للانقلاب
وصل إلى القاهرة، مساء اليوم الإثنين، رئيس شركة “ديليك” الإسرائيلية “جدعون تدمور” ومدير عام الشركة “يوسي آفو” لإتمام اتفاق تصدير الغاز الطبيعي للانقلاب من حقول “تمار” و”لفيتان” الإسرائيليين وفق موقع “energianews” الإخبارى.
وكشف الموقع، أن “ديليك” المالكة لامتياز حقل “تمار”، وقعت بداية العام الجاري مع شركة “ديلفينوس” القابضة المصرية اتفاقا لبيع 5 مليار متر مكعب من الغاز خلال 3 سنوات، فيما يبقى الاتفاق ساريا لـ 7 سنوات، ويحاول الإسرائليون التعجيل بتنفيذ الاتفاق، بضخ الغاز إلى مصر عبر خط أنابيب شركة غاز شرق المتوسط EMG.
ومن المنتظر أن يجري الوفد الإسرائيلي في القاهرة مفاوضات مع شركة “بريتش جاز” و”يونيو بينوسا” العاملتين في مصر، حول تنفيذ مذكرة تفاهم تبيع الشركة الإسرائيلية بموجبها الغاز لهاتين الشركتين في صفقة تقدر قيمتها بمليارات الدولارات، وتصل مدتها إلى 15 عاما.

 

*العزولي .. “سلخانة” العسكر السرية لتعذيب المعتقلين
هو واحد من أسوأ المعتقلات في مصر، كونه أحد السجون السرية العسكرية التي يتم فيها إخفاء المعتقلين قسريًا وتعذيبهم لفترات طويلة، البعض يخرج منه بعد فترة، والبعض الآخر ما زال تحت وطأة الاختطاف داخله حتى الآن.

إنه سجن العزولي، والملقب بـ”السلخانة”، ويقع تحديدًا بمعسكر الجلاء المتواجد على الطريق الرئيسي لميدان الجلاء بالإسماعيلية، وهو معسكر تابع للقوات المسلحة ويخضع لإدارة الجيش الثاني الميداني.

والعزولي هو سجن حربي -يتكون من ثلاثة طوابق- الطابقان الأول والثاني من السجن يستخدمان منذ وقت طويل احتجاز الجنود الماثلين أمام محاكم عسكرية، ولكن منذ يوليو 2013 بات الطابق الثالث يستخدم لاحتجاز المعتقلين السياسيين، بينما يقارب عشر زنازين تحتوي كل منها على ما يتراوح بين 23 و28 سجينًا، ويمكن للطابق الثالث لسجن العزولي استيعاب أكثر من 300 سجين في أي وقت، لكن العدد الإجمالي للنزلاء يحتمل أن يتجاوز ذلك العدد، مع الأخذ في الاعتبار مغادرة بعض المعتقلين ودخول آخرين محلهم.

ويتعرض المعتقلون داخل سجن العزولي لأساليب غير مشروعة من التعذيب، وقد تصل وسائل التعذيب إلى الموت في بعض الأحيان بحسب الشهود.

ويمر المعتقلون بعدة مراحل داخل المعسكر، وتتمثل المرحلة الأولى، المتعلقة بالتحقيقات وخلالها يتم تعذيب المعتقل لسحب المعلومات منه، وعند وصول لأي معلومة يتم نقله لقسم التحريات، وإن لم يكن يُنقل إلى مكان آخر داخل المعسكر.

أما المرحلة الثانية، مرحلة التحريات، ويخضع فيه المعتقلون للتحريات العسكرية، والتي قد تصل إلى عامين أو أكثر (المعتقل في حالة اختفاء قسري).

وتتمثل المرحلة الثالثة، في التصفيات، وخلالها يتم نقل المعتقلين بعد انتهاء التحريات، وخاصة المصنفين بالتكفيريين والجهاديين من أبناء سيناء (يتم استخدامهم في برامج “التوك شو”، وفي حالة زيادة الضغط على الجيش يتم تصفية مجموعات منهم وتصديرهم للإعلام على أنهم بؤر إجرامية تم تصفيتها).

ويشهد السجن أشكال تعذيب متعددة وهي: (صعق بالكهرباء- الماء- تعليق من اليد لمدد قد تصل لأيام – ضرب بالهراوات -ويصل التعذيب لهتك العرض بطرق مختلفة مثل وضع العصا في المؤخرة – الصعق بالكهرباء من المؤخرة – اغتصاب مباشر من أشخاص – إدخال كلاب جائعة على المعتقلين – إسقاء المعتقلين مياه حمضية مما يسبب تسمم للمعتقلين).

بالإضافة لما سبق توجد حالات كثيرة مصابة بجلطات وكسور في أماكن مختلفة ومصابون بأمراض نفسية مختلفة بسبب شدة التعذيب.

ويعاني أهالي المعتقلين قسريًا من رحلة البحث عن أولادهم داخل السجن، فبعضم يتوجه إليه يومًا بعد آخر أملاً في البحث عن ذويهم المختفين من قبل قوات الأمن، ويرجعون دون أن يروهم أو يطمئنوا عليهم.

 

*تقرير دولي: مصر لن تستفيد من قناة السويس الجديدة
فجر تقرير دولي أعدته مجموعة الملاحة العالمية «إيبى ملر» الدنماركية مفاجأة مدوية عن المشروع القومي الذي تترقب مصر والعالم افتتاحه خلال أيام.

قال التقرير الدولي أن نسبة كبيرة من السفن لن تمر من قناة السويس، وستتجه إلى موانئ إفريقيا وجبل علي، مرجعا هذا لسبب فني في تصميم قناة السويس يجعل من عبور السفن فيها امرًا شبه مستحيل.

وأضاف التقرير أن 35% من سفن الحاويات التي يزيد حجمها أكثر من 15 ألف حاوية لن تستطيع دخول الموانئ المصرية بحلول عام 2018 بسبب «عمق الغاطس»، وأن هذه السفن ستتجه إلى موانئ إفريقيا وجبل علي.

وأشار التقرير الذي أعدته مجموعة أن معظم الموانئ المصرية ستستقبل السفن المتوسط والكبيرة والتي تتراوح حمولتها ما بين 10 و12 ألف حاوية، وأوضح أن إجمالي السفن العملاقة يبلغ 8 آلاف سفينة منها نحو 30 سفينة طاقتها 18 ألف حاوية، أما بقية السفن فتتراوح حمولتها ما بين 12 و15 ألف حاوية، ومن المتوقع أن يبلغ عدد هذه السفن بعد 4 سنوات نحو 30 ألف سفينة.

وقال كلاوس لارسن، المدير التنفيذي لمحطة حاويات شرق بورسعيد، إن “العالم الآن يتجه للسفن العملاقة، وللأسف الشديد معظم الموانئ المصرية لن تستطيع استقبال هذا النوع من السفن باستثناء ميناء شرق بورسعيد، لأن عمق الغاطس بلغ 15.5 متر وهي أعماق لا تستطيع استيعاب السفن العملاقة أكثر من 12 ألف حاوية”، مشيرًا إلى أن بقية الموانئ المصرية لن تستطيع استيعاب هذا النوع من السفن.

من ناحية أخرى، قلل اللواء محفوظ طه، الخبير البحري، من التقرير، وقال إن “السفن العملاقة لا تحتاج أعماق أكثر من 15.5 متر؛ لأن المصنع لهذه السفن زاد عرض وطول السفينة، ولكن المشكلة تعتمد على مناورة السفينة أثناء الدخول والخروج” مشيرًا إلى أن ميناءي شرق بورسعيد والعين السخنة يستطيعان استقبال السفن العملاقة.

وكشف “طه” أن “جميع موانئ جنوب أوروبا غاطسها 15.5 متر باستثناء روتردام الهولندي”، مشيرا إلى أن هذا النوع من السفن تم تصميمه؛ كي يقلل المرور من الموانئ المحورية في العالم الأقل من 13 مترا؛ بهدف سرعة إنجاز عمليات النقل البحري.

وطالب الحكومة المصرية بالاهتمام بالبضائع والصب الجاف، وهو ما ركز عليه تقرير البنك الدولي الذي صدر العام الماضي، وأكد أن فرص مصر الحقيقية هي في هذين النوعين من التصنيع، ولا يجب أن ننساق وراء مطالب الخطوط العالمية التي تعمل في مجال «الترانزيت”.

 

*مصر تقترض 873 مليون دولار
أعلن البنك المركزي ، اليوم الإثنين، عن طرح سندات خزانة لاقتراض 6.750 مليارات جنيه (873 مليون دولار) من السوق المالية المحلية، بهدف تمويل عجز الموازنة العامة للبلاد.
وأوضح البنك، في بيان، أن هذا الطرح تم نيابة عن وزارة المالية المصرية.
وأضاف أن قيمة السند الأول تبلغ ملياري جنيه (258 مليون دولار) لأجل 1.5 سنة، والثاني بقيمة 3 مليارات جنيه (388 مليون دولار) لأجل 3 سنوات، والثالث بقيمة 1.750 مليار جنيه (226 مليون دولار) لأجل 7 سنوات.
وكانت وزارة المالية توقعت أن يبلغ عجز موازنة البلاد للعام المالي الجاري نحو 240 مليار جنيه (31 مليار دولار).
وأفادت بأن عجز الموازنة العامة للدولة خلال الأشهر الأحد عشر الأولى من العام المالي المنتهي 2015-2014 ارتفع إلى 10.8% من الناتج المحلي الإجمالي.
وأشار إلى أن عجز الموازنة خلال الفترة من يوليو 2014 وحتى مايو/أيار 2015، ارتفع إلى 261.8 مليار جنيه (33.8 مليار دولار)، أي ما يعادل 10.8% من الناتج المحلي الإجمالي، من 189.4 مليار جنيه (24.5 مليار دولار) خلال الفترة ذاتها من العام السابق.
وأرجعت ارتفاع العجز إلى “عدة عوامل، منها زيادة المصروفات الحتمية كالأجور والمزايا الاجتماعية والدعم، وذلك لتحقيق المزيد من العدالة الاجتماعية، مما فاق أثر الزيادة المحققة في حصيلة الإيرادات”

 

*مرصد الإعلام: “الإخوان” أول المستهدفين بخطابات الكراهية في صحف مصر
كشف تقرير صادر عن مرصد الإعلام في شمال أفريقيا والشرق الأوسط (مستقل)، أن “الإخوان المسلمين هم أول المستهدفين بخطابات الكراهية في الصحافة اليومية والأسبوعية المصرية بأكثر من نصف الخطابات”.
وبين التقرير الذي صدر بعنوان “رصد خطاب الحقد والكراهية في الصحافة المكتوبة”، أن القارئ العربي يتلقى عددا كبيرا من خطابات الحقد والكراهية في الصحافة اليومية العربية.
وشمل التقرير خمس دول (تونس، ومصر، واليمن، والبحرين، والعراق)، حيث رصد الصحف اليومية والأسبوعية في الفترة من 5 إلى 26 حزيران/ يونيو 2014، وجرى إحصاء المرات التي تكرر فيها خطاب الكراهية في تلك الصحف.
وقالت فاطمة اللواتي، عضو المرصد، خلال ندوة صحفية، عقدت اليوم الاثنين، بمقر نقابة الصحفيين بالعاصمة تونس: إن “القارئ العربي يستهلك تقريبا ستة خطابات كراهية يوميا من كل صحيفة”.
وشددت على أن “هذا المعدل يبرز الخطر المحدق بالممارسة الصحفية في الصحافة العربية، الأمر الذي ينعكس على المجتمع المتقبل للمادة المشحونة بالحقد والكراهية”، بحسب قولها.
وأوضحت اللواتي أن “الصحافة اليمنية المكتوبة تصدرت قائمة تكرار خطابات الحقد والكراهية والشتم وأيضا الدعوة للعنف والتمييز بنسبة 39.79%، فيما لم تتجاوز هذه النسبة في تونس ومصر 15%”.
وأوضح جهاد حرب، رئيس المرصد، أن “ربع خطابات الكراهية في الصحف اليومية المرصودة تستهدف الأحزاب والشخصيات السياسية، فيما يتصدر محورا السياسة والقضايا الأمنية بأكثر من ثلاثة أرباع الخطابات المرصودة في الصحف الأسبوعية العربية”.
ولفت حرب في السّياق ذاته إلى أنّ “الكتاب والصحفيين هم مصدر أكثر من نصف هذه الخطابات”.
جدير بالذكر أن “مرصد الإعلام في شمال أفريقيا والشرق الأوسط” تأسس عام 2004، وحصل على الترخيص عام 2011، ويتخذ من تونس العاصمة مقرًا له، ويضم 18 منظمة عربية تهتم بحقوق الإنسان.

 

*عزمى مجاهد: “الإخوان هما اللى دخلوا الترامادول مصر”
دعى عزمي مجاهد مدير إدارة الإعلام باتحاد الكرة المصرى خلال حواره مع الكاتب الصحفى خالد صلاح، ببرنامج “آخر النهار” المذاع على فضائية “النهار” الداعمة للانقلاب العسكري أن وزير الشباب الأسبق أسامة ياسين كان إرهابيا وحول مراكز الشباب آنذاك إلى أوكار لتخريج الإرهابيين علة حد وصفه ، و زعم أن جماعة الإخوان المسلمين فى الفترة السابقة عملت على خفض سعر “الترامادول” داخل الدولة حتى تنتقم من الشباب، قائلاً “الإخوان هما اللى دخلوا الترامادول فى الدولة لأنهم تجار مخدرات”.

 

*16 مليون جنيه تكلفة حفل زفاف نجل “محمد دحلان” بالقاهرة
قالت مصادر مطلعة، إن تكلفة حفل زفاف فادى، نجل محمد دحلان، القيادى السابق بحركة فتح، والذى أقيم، مساء الجمعة الماضية، واستمر لمدة يومين بلغ 16 مليون جنيه “2 مليون دولار أمريكي”.
وأشارت المصادر إلى أن إدارة فندق “فيرمونت نايل تاور” فى القاهرة، أعلنت حضور أكثر من 400 ضيف من مختلف الجنسيات العربية، ومن بينهم عدد كبير من نجوم الفن، والسياسيين المصريين والعرب، أبرزهم عبد اللطيف المناوى، وعمرو موسى.
وطلب دحلان عدم تصوير فقرات الحفل والتى اعتبرها خاصة، نظرا للتكاليف المرتفعة لحفل الزفاف، والذى شمل استئجار سيارات خاصة لنقل الضيوف من وإلى أماكن مختلفة، وحجز غرف خاصة للضيوف لمدة أسبوع في أرقى الأجنحة فى فندق “فيرمونت نايل تاور”.

 

*نص بيان الرئيس مرسي في هزلية اليوم
وجه الرئيس محمد مرسي، رئيس جمهورية مصر العربية، بيانا هاما للشعب ولهيئة محكمة الانقلاب، يؤكد فيه رفضه للمحاكمات غير الشرعية، ومؤكدا أن ثورة 25 يناير الممثل الوحيد للشعب.
وأدلى الدكتور محمد مرسى، صباح اليوم الإثنين، بالبيان الهام الذى أعلن عنه منذ قليل، أثناء محاكمته في هزلية “إهانة القضاة”.
وقال الرئيس مرسي، من خلف جدران القفص الزجاجى: “أريد أن أوجه حديثى إلى هيئة الدفاع لكى يُدون ذلك بمحضر الجلسة. أولا: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وكل عام وأنتم بخير والشعب المصرى بخير وكل العرب والمسلمين بخير”.
ثانيا: أريد أن أؤكد للدفاع بمحضر الجلسة موقفى الثابت بالنسبة للإجراءات المتخذة معى فى المحاكمة، وأنا أرفض المحاكمة مع احترامى الكامل لهيئة المحكمة، كما أؤكد موقفى بالنسبة لكونى مع الثوار وثورة 25 يناير، وأنا ضد ما جرى عقب 30 يونيو”.
وعند هذا الحد تم قطع الصوت علي الدكتور مرسى، ليرفع قاضى الانقلاب الجلسة بحجة الاستراحة، فيما التفت هيئة الدفاع حول القفص، وظل الدكتور مرسى يتحدث بصوت عالٍ بالرغم من وجود قفص زجاجى.
*حلقة “جو تيوب” الجديدة “المخابرات المصرية”
نشرت القناة الرسمية لبرنامج “جو تيوب” الأول على تويتر حلقة جديدة بعنوان “المخابرات المصرية” من تقديم “يوسف حسين” وإخراج “أحمد الذكيري”، وتناولت الحلقة استعراض لأقوال رجال المخابرات الذين ظهروا على الشاشات.
https://www.youtube.com/watch?v=MK-Rk7YNg1I

*كلمات الرئيس مرسى داخل القفص قبل قطع المحكمة الصوت عنه
طلب المحامى محمد سليم العوا، من المحكمة السماح لمرسي بالتحدث وسمح القاضي له،
وقال مرسي بسم الله الرحمن الرحيم أوجه حديثي لهئية الدفاع لكي تصوغه في شكل قانوني،
وقال.. السلام عليكم كل عام وشعب مصر بخير والعرب والمصريين بخير أريد أن أوكد على موقفي الثابت من المحاكمة ورفضها مع احترامي للمحكمة لكوني مع الثوار ومن الثوار ضد الانقلاب،
وقطعت المحكمة الصوت عنه، بينما واصل مرسي التحدث داخل قفص الاتهام دون أن يدري أن الصوت منقطع عنه.
وعقب النداء على مرسى صرخ قائلا: «عندي بلاغ وبيان مهم عايز أقوله للمحكمة»، فقامت المحكمة بقطع الصوت عنه بينما واصل مرسي التحدث ولم يدرك أن المحكمة قطعت عنه الصوت.

*متهم: أنا اتعذبت في أمن الدولة.. وناجي شحاتة: “مليش دعوة”
اشتكى أحد المتهمين المحبوسين على ذمة قضايا أمن دولة، اليوم الإثنين للمستشار محمد ناجي شحاتة، من تعذيبه على مدار أيام طويلة داخل جهاز أمن الدولة.
وقال المتهم للمحكمة “أنا اتعذبت في أمن الدولة”، فأجابه القاضي “متشتكيش ليا من أمن الدولة، أنا مليش دعوة بيها، وأنت قدامي لو في حاجة تعباك أنا شغلتي أريحك”.
وأضاف المتهم “أنا مخلوق عشان أعيش كويس زي الناس مش عشان أتحبس”، فرد عليه رئيس المحكمة “امشي كويس وأنت محدش يكلمك، يا ابني انت زي ولادي ومعرفش أنت عملت إيه بالظبط، لكن ربنا يسهل”.

*”ميدل إيست آي”: سلطات الاحتلال الصهيونى منحت السيسي ما لم تمنحه لنظام المخلوع
قال كاتب صهيوني، اليوم الإثنين، إن “نظام” قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي صديق جيد جدا لإسرائيل.
وقال ميرون رابوبورت، الكاتب الصهيوني بموقع “ميدل إيست آي” البريطاني: إن صداقة إسرائيل بمصر السيسي وصلت لدرجة أن سلطات الاحتلال منحته ما لم تمنحه لنظام حسني مبارك، الذي كان يقال عنه أقوى حلفاء إسرائيل في المنطقة.
وأضاف أن إسرائيل استفادت بشكل مباشر من الانقلاب على الرئيس الشرعى الدكتور محمد مرسى والقمع الذي يتعرض له مؤيدى الشرعية من حكومة الانقلاب، وأيضا من الربط بينهم وبين حركة حماس.
ولفت إلى أن ذلك تجلى في عملية الجرف الصامد، الصيف الماضي، عندما أغلقت مصر حدودها تماما، وعندما أنشأت منطقة عازلة على الجانب المصري، وطردت مئات العائلات من منازلهم.
*نيابة أمن الدولة تجدد حبس إسراء الطويل 15 يوما
جددت نيابة أمن الدولة، اليوم الأحد، حبس ‏إسراء الطويل ١٥ يومًا إضافية، على أن يكون التجديد يوم ١١ أغسطس القادم، في اتهامها بـ”الانضمام لجماعة إرهابية و نشر أخبار كاذبة”، وفقا لما نشرته مؤسسة حرية الفكر والتعبير.
ومن ضمن حالات الاختفاء القسري التي وقعت الفترة الماضية، كانت إسراء الطويل وزميلاها عمرو محمد وصهيب سعد، حيث تم القبض عليهم في 3 يونيو الماضي وظلوا مختفين لأيام ظهروا بعدها في أمن الدولة.
إسراء الطويل ناشطة سياسية، ومصورة شابة شاركت في العديد من التظاهرات منذ قيام ثورة 25 يناير، وتعرضت لإصابة بالغة في العمود الفقري أثناء المشاركة في فعاليات إحياء الذكرى الثالثة لثورة يناير سببت لها صعوبة في الحركة، ومازالت تحت العلاج.

*مع الانقلاب .. 100 ألف مريض سرطان سنويا في مصر
قال الدكتور عادل عدوى، وزير الصحة في حكومة الانقلاب، اليوم الإثنين: إن أعداد مرضى السرطان تشهد زيادة سنوية “١٠٠ ألف حالة بشكل عام”.
وأضاف- خلال الاحتفال الذى يعقد بمعهد الأورام باليوم العالمى لأورام الرقبة والرأس- أن هناك تنسيقا بين المعهد ووزارة الصحة بتشكيل لجنة من شأنها البحث عن مرضى الأمراض وتشكيل سجل قومى للأمراض.
وتشهد المنظومة الصحية بمصر مشكلات، من بينها “ضعف الإنفاق والمخصصات المالية التى لا تزيد عن 3% من ميزانية الانقلاب لصالح الصحة، بالإضافة إلى غياب الرقابة على المؤسسات الصحية، وتعدد الهياكل الطبية، والعجز بهيئات التمريض، واحتكار سوق الأدوية والمستشفيات.
وترتفع وتتجمع هذه المشكلات فى الوحدات الصحية بالمحافظات، والتى تعانى بطبيعة الحال من نقص فى جميع المستلزمات الطبية، والأطقم الطبية بكل عناصرها، الأمر الذى يضعف من قدرة المستشفيات الحكومية على القيام بدورها فى تقديم خدمة صحية لائقة، كما يعرض حياة البعض للخطر فى بعض الأحيان.
*كاتب إسرائيلي: دولتنا استفادت من السيسي عسكريا وسياسيا
تحت عنوان “صعود السيسي للسلطة جيد لإسرائيل”، قال الكاتب والصحافي الإسرائيلي ميرون رابوبورت، اليوم الاثنين، في تقرير نشره موقع “ميدل إيست آي” البريطاني إن إسرائيل أفادت بشكل مباشر من صعود الرئيس المصري الحالي عبد الفتاح السيسي إلى السلطة، لاسيما من الناحية العسكرية والسياسية.

وسرد الكاتب وقائع منها ما حدث في نوفمبر 2012، عندما أعرب عاموس جلعاد، مدير الشؤون السياسية والعسكرية في وزارة الدفاع الإسرائيلية، عن قلقه إزاء الوضع في مصر، بعد أشهر قليلة من تولي الرئيس المصري المعزول محمد مرسي السلطة، وحينها حذر قائلا: “تظهر في مصر ديكتاتورية مرعبة نابعة من الرغبة في الديمقراطية”.

وبعدها بعامين، أعرب جلعاد عن ارتياحه بعد سقوط مرسي، وفي أعقاب مقتل ما يزيد عن ألف من أتباعه المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين على أيدي قوات الأمن المصرية.

وقال في مارس 2014: “حدثت معجزة بالنسبة لنا، فقد استطاع الجنرال السيسي عزل الإخوان، وأصبحت علاقاتنا مع المصريين جيدة، وتخففت حدة الكراهية للإسرائيليين”.

وأضاف الكاتب: “في الحقيقة، أصبح نظام السيسي صديقا جدا لإسرائيل، لدرجة أنها منحته ما لم تمنحه لنظام الرئيس المصري المخلوع محمد حسني مبارك، الذي كان يُقال عنه أقوى حلفاء إسرائيل في المنطقة؛ ويظهر ذلك جليا من خلال السماح لمصر بإرسال الدبابات، والطائرات الهليكوبتر المقاتلة، وحتى طائرات “أف.16″ المقاتلة، إلى شبه جزيرة سيناء، برغم أن هذه الأسلحة محظور وجودها في المناطق القريبة من الحدود مع إسرائيل، وفقا لمعاهدة السلام الموقعة بين الدولتين في عام 1979″، على حد قول الموقع.

وبالإضافة إلى المزايا العسكرية والسياسية، التي اكتسبتها إسرائيل بفضل الرئيس السيسي، إن لم يكن بسبب الحملة المصرية القمعية “المهووسة” ضد حماس، أصبح الخطاب الرسمي المصري تجاه إسرائيل إيجابيا، بحسب الموقع.

وقال شيمريت مئير، الخبير الإسرائيلي في الشأن العربي: “تعاونت مصر مع إسرائيل خلال عهد مبارك، لكن الخطاب الرسمي للدولة كان معاديا لإسرائيل ومناهضا للسامية، وفي عهد مرسي وافق الخطاب المصري سياسة الحكومة المناهضة لإسرائيل، أما في عهد السيسي فنحن نسمع أصواتا إيجابية بشكل صريح تجاه إسرائيل، وهذا أمر جديد بالنسبة لنا”.

وفي ضوء هذه التطورات، من السهل فَهم سبب مشاركة الكثير من الإسرائيليين – في الحكومة ووسائل الإعلام – وجهة نظر عاموس جلعاد؛ في اعتبار مصر في عهد السيسي حليفا استراتيجيا لإسرائيل في منطقة الشرق الأوسط، بحسب الموقع.

*”الانقلاب” يعترف.. 90% من المراكب النهرية بدون تراخيص وغير آمنة
اعترف الدكتور مغاوري شحاتة، مستشار وزير الري فى حكومة الانقلاب، أن 90% من المراكب النهرية لا تخضع للتراخيص وغير آمنة على الإطلاق، وإن مرفقات مجرى نهر النيل تعاني تخلفًا شديدًا للمعايير العالمية الموضوع بها.
وكشف “مغاوري”- في تصريحات صحفية اليوم- أن النهر لا يخضع لأي رقابة، وهو ما تسبب فى كارثة “معدية الوراق” والتى راح ضحيتها أكثر من 38 شخصا.
فى سياق متصل، قالت مصادر صحفية، إن الانقلاب يعتزم الإطاحة برئيس الهيئة العامة للنقل البحرى التابع لوزارة النقل فى حكومة الانقلاب، خلال الأيام القادمة، عقب التحقيقات التى تجرى حاليا بعد كارثة الوراق.

الشركة المنظمة لحفل فنكوش القناة تمتلك مكاتب في إسرائيل.. الخميس 23 يوليه.. السيسي يلزم المساجد بدفع فواتير الكهرباء

السيسي العدالة السيسي الفنكوش السيسي الفنكوشالشركة المنظمة لحفل فنكوش القناة تمتلك مكاتب في إسرائيل.. الخميس 23 يوليه.. السيسي يلزم المساجد بدفع فواتير الكهرباء

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 


*
مقارنة بين الإنتاج الحربي بعهد مرسي.. والكعك والمكرونة بانقلاب السيسي

أثارت أنباء تسليم فرنسا القوات المسلحة المصرية أول ثلاث مقاتلات من طراز “رافال” الفرنسية، الجدال من جديد حول دور الجيش ووزارة الإنتاج الحربي، والتي تراجع دورها بشكل ملحوظ خلال العامين الماضيين في إنتاج وتصنيع أية صناعات حيوية

وبحسب موقع استراتيجي بيجالأمريكي- المتخصص في الشئون العسكرية والحروب– فإن مصر أنقذت الطائرات المقاتلة الفرنسية “داسو رافال” من البوار، مشيرا إلى أن عدة دول أبدت اهتمامها بالطائرة منذ الكشف عنها في ديسمبر 2000، لكن لم توقع أي صفقة لبيعها حتى عام 2015، حين وقع أول عقد تصديري مع سلطات الانقلاب لبيع 24 مقاتلة رافال، والآن تتخذ بعض الدول مثل الهند نظرة فاحصة على الطائرة لشرائها.

وأشار الموقع إلى أن مصر لديها قوة كبيرة من الطائرات المقاتلة الأمريكية “إف-16″، لكن الولايات المتحدة لديها العديد من القواعد التي تحول دون شراء بعض الدول للمزيد من الطائرات المقاتلة، كما أن هذه القواعد تتغير من وقت لآخر، في حين أن فرنسا لا تضع قواعد صارمة لبيع الطائرات الحربية. ولفت الموقع إلى أنه على مدى السنوات القليلة الماضية، ظهرت محاولات لتصدير الطائرة رافال إلى بلدان مختلفة، مثل البرازيل وسنغافورة وسويسرا وليبيا، لكن جميعها فشل.

يشار إلى أن مصر أول دولة تبرم صفقة للطائرة المقاتلة منذ تصنيعها، بشراء 24 طائرة خلال العام الماضي، وجاءت الصفقة ترويجا للطائرة التي لم تشهد إقبالا عليها، وقد تحققت بفضل دفع المملكة العربية السعودية والكويت والإمارات العربية المتحدة نصف مبلغ الشراء، وضمان الحكومة الفرنسية أكثر من النصف الآخر. تبلغ تكلفة طائرة الرافال ما بين 100 و130 مليون دولار.

الإنتاج الحربي في عهد مرسي

وعقد بعض النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقارنة بين وضع الإنتاج الحربي في ظل تولي عبد الفتاح السيسي، كرجل عسكري، أعلى منصب في السلطة، والدكتور محمد مرسي، كأول رئيس مدني منتخب.

وقام د. مرسي بتعيين الفريق رضا محمود حافظ وزيرا للإنتاج الحربي، ليبدأ في تنفيذ لتفعيل مصانع الإنتاج الحربي بعد توقف عشرات السنوات بعد معاهدة كامب ديفيد.

وتوجه مرسي إلى الهند، حيث أبرم اتفاقية تعاون بين الهند ومصر لتصنيع 4 أقمار صناعية لتطوير الصناعات الحربية، إلى جانب السعي لتصنيع أول سيارة مصرية 100%، والتي كانت من المفترض أن تخرج إلى النور في نوفمبر 2013، إلا أن الانقلاب العسكري أوقف الأمر.

كما قرر مرسي إنشاء مجمع صناعي في سيناء لصناعة السيارات بجميع أنواعها، وذلك بحسب ما أكده العالم المصري المخترع رضا غازي سند.

وقال سند في شهادته: “نجحنا بالفعل ولأول مره في تاريخ مصر في صناعة سيارة مصرية من الألف إلى الياء، وما لا يعرفه الكثيرون أن الفضل في هذا الانجاز بعد الله سبحانه وتعالى يرجع إلى السياسات التي انتهجها الرئيس محمد مرسي وهى سياسة الانفتاح على التكنولوجيا التي عشنا عقودا نستوردها ولم يسمح لمصر طيلة 60 عاما أن تصنعها؛ ولكن نجاح الرئيس مرسي في تخطى ضغوط الشركات الكبرى وتصميمه على أن تكتفي مصر صناعيا من كل شيء سهَّل علينا المهمة وخرجت إلى النور (نانو إيجيبت) أرخص سيارة في العالم“.

وقرر الرئيس مرسي أن تتبنى الدولة إنشاء مجمع صناعي لصناعة السيارات بكل أنواعها في سيناء وتوفير أكثر من500 ألف فرصة عمل للمصريين في هذا المجال الصناعي والتجاري على أن يشمل المجمع على وحدة أبحاث وتجارب للتعديل والتطوير والمنافسة.

كما نجحت وزارة الإنتاج الحربي، تنفيذا لأوامر مرسي، في تصنيع أول جهاز لوحي “تابلت” في مصر، والذي أطلقت عليه اسم “إينار”، حيث كانت تهدف إلى إنتاج نحو 6 ملايين جهاز بحلول العام 2017، وطرحه في الأسواق يونيو 2013، وذلك قبل إيقاف المشروع من قبل سلطات الانقلاب. أما صفقات الأسلحة في عهد مرسي، فقد اشترى من ألمانيا غواصتين حربيتين، فضلا عن استيراد عدد من السيارات للشرطة ؛ ليرفع شأنها وتبدأ حياة نظيفة تمارس بمهنية أخلاقية عملها في خدمة الشعب وضبط الأمن.

الكعك والمكرونة

وبعد الانقلاب العسكري، اقتصرت صناعات مصانع الإنتاج الحربي والقوات المسلحة على إنتاج المواد الغذائية والإنتاج الزراعي والحيواني وأعلاف الماشية والإنتاج الداجني وعسل النحل. وبحسب تقرير أعده المرصد العربي للحقوق والحريات، فإن مجموع شركات هذا القطاع 8 شركات و20 مزرعة و5 مجازر ضخمة و5 وحدات ألبان عملاقة، وأهم تلك الشركات:” شركة مصر العليا وشركة سينا والشركة الوطنية بشرق العوينات”، إلى جانب مجمع مخابز القاهرة الكبرى التابع للقوات المسلحة، والذي يعد من أكبر مجمعات الخبز في العالم بسعة إنتاجية تتجاوز 1.5 مليون رغيف يوميا.

كما يمتلك قطاع التعدين بجهاز مشروعات الخدمة الوطنية، التابع للقوات المسلحة معظم المناجم التعدينية بالبلاد مثل مناجم الجبس والمنجنيز والرمل الزجاجي والطفلة والزلط وخلافه، وما يتبقى من المناجم خارج سلطة الجهاز تشرف على أعمال “تأمينها” القوات المسلحة. ويندرج تحت هذا القطاع عدة شركات صغيرة كل شركة تقوم على إدارة نشاط تعديني معين إلى جانب الشركة الوطنية لإنتاج وتعبئة المياه الطبيعية (صافي) التي تعد أحد أكبر شركات الجهاز بأكمله.

 

*استياء ناصري من تجاهل السيسي والعسكر لذكرى 23 يوليو

انتقد أحد رموز الناصرية المصرية تجاهلَ قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي لذكرى ثورة 23 يوليو والرئيس الراحل جمال عبد الناصر، في وقت كان يسوّق فيه نفسه خلال الانتخابات الرئاسية الأخيرة بأنه خليفة له.

وقال أحد الرموز الناصرية، الذي حضر إلى ضريح عبد الناصر إحياءً لذكرى الثورة، بعد أن كان يتم طباعة الآلاف من البوسترات التي تحمل صورة للسيسي، وإلى جواره صورة لعبد الناصر كنوع من الدعاية والتسويق لقائد الجيش الذي أصبح رئيسا للبلاد في ظل رصيد شعبي بين البسطاء من المصريين للرئيس الراحل، نجد اليوم تجاهلا لم يحدث حتى في عصر الرئيس المحسوب على الإخوان محمد مرسي، مضيفا “السيسي حقق مأربه وانتهى الأمر، فهو لم يهتم حتى بذكر اسم عبد الناصر في ذكرى ثورته” على حد تعبيره.

وقال المصدر نفسه الذي وقف إلى جوار وزير القوى العاملة الأسبق كمال أبو عيطة، وعبد الحكيم عبد الناصر نجل الرئيس الراحل أمام ضريح والده لاستقبال الزائرين الذين وفدوا من عدة دول عربية منها السعودية والجزائر والكويت: “هذا العام اكتفى السيسي بتخصيص أقل من دقيقة للإشارة إلى ذكرى الثورة أثناء خطابه في حفل تخريج دفعة عسكرية أمس الأربعاء، لتكون هي المرة الأولى منذ سنة 1952 التي يتجاهل فيها رئيس مصر اليوم الوطني لبلاده، حيث جرت العادة على إلقاء خطاب لإحياء المناسبة، أو على الأقل تسجيل كلمة قصيرة يتم فيها التذكير بسنوات النضال ضد الاحتلال الإنجليزي والملكية حتى قيام الثورة، والتأكيد على التمسك بأهدافها وتوجيه التحية لقائدها ورفاقه“.

وقال الرمز الناصري الذي حضر كلمة السيسي خلال تخريج دفعة جديدة من كلية الدفاع الجوي: “وقفت أنا وغيري مندهشين بعد أن كنا نراهن طويلا على الرجل، فلم يحدث أبدًا في عهد السادات أو مبارك ولا حتى مرسي أن تم اختزال دور عبد الناصر في قيادة الثورة إلى هذا الحدّ”، مضيفا “لقد جاءت الصياغة في الحديث عن ذكرى الثورة الأم التي غيّرت وجه العالم، هي سابقة أولى لم تحدث من قبل، كما أنها كانت صياغة باردة“.

وفي الوقت الذي حضر فيه وزير الثقافة المصري عبد الواحد النبوي إلى ضريح عبد الناصر لمدة دقائق، غاب كافة المسؤولين الرسميين وتحديدا العسكريين منهم، عن زيارة ضريح عبد الناصر في وقتٍ كانوا يحرصون فيه على التواجد خلال تلك المناسبة منذ ثورة الخامس والعشرين من يناير، حيث كان يحرص وزير الدفاع دائما على التواجد هو وعدد من أعضاء المجلس العسكري”.

 

*16 من أطفال الدقهلية يواجهون أحكاما انقلابية بالمؤبد والسجن!

 يواجه 16 طفلا من محافظة الدقهلية أحكاما انقلابية بين مؤبد وستة أشهر، أصدرتها محكمة ميت غمر.

وصدر قرار بحبس أنس حسن علي عبد المقصود “ميت غمر” مؤبد 27 سنة خلية إرهابية السن 16سنة، وعبد المنعم متولى عبد المنعم ميت غمر مؤبد خلية إرهابية السن 17 سنة.

 

كما تم الحكم على إيهاب نبيه من قرية صهرجت الكبرى بالحبس سنتين بتهمة التظاهر السن 16 سنة، وزياد محمد سعد الدين من صهرجت الكبرى الحكم بالحبس سنتين تظاهر السن 17 سنة.

 

وتم الحكم على إسلام رضا علي سالمين من بهيدة بالحبس 3 سنوات تظاهر 16 سنة، ومحمود خالد السيد البرعى من بهيدة 3 سنوات تظاهر 18 سنة، وأحمد مسعد حسن الحكماوى دنديط الحكم إيداع (محبوس حتى 21 سنة) السن 14 سنة.

 

وحكمت محكمة انقلابية على كل من محمود محمد عطية ميت غمر بالحبس سنتين تظاهر السن 16 سنة، ومحمد أحمد متولى جصفا 5 سنوات تظاهر السن 15 سنة، ومحمد أحمد محمد عنانى جصفا محاكمة عسكرية لم يحكم عليه حتى الآن السن 17 سنة، وعبد الله مصطفى صالح صهرجت الكبرى سنتين تظاهر 16 سنة

بالإضافة للحكم على كل من عمر عبد الحميد صادق العنانى تفهنا الأشراف بالحبس 6 شهور تظاهر 17 سنة، وعمر عبد الادى أحمد عيسى كوم النور 3 سنوات تظاهر 15 سنة، ومحمود جمال متولى حسين صهرجت الكبرى 5 سنين تظاهر 16 سنة، وخالد عبد الحميد محمود بخيت صهرجت الكبرى لم يحكم عليه بعد تظاهر 18 سنة، ومحمد مصطفى سرحان من المقدام 3 سنوات تظاهر 18 سنة

 

 

*السيسي يلزم المساجد بدفع فواتير استهلاك الكهرباء

ذكرت مصادر في وزارة الأوقاف تلقت إشعارات من وزارة الكهرباء،بحكومة الانقلاب قبل شهر، تطالبها بالالتزام بضرورة تغيير عدادات الكهرباء الموجودة في المساجد بأخرى مسبقة الدفع؛ لضمان تحصيل استهلاك الكهرباء من المشتركين، وهو ما أبدت الوزارة استعدادها للالتزام به.
وصرح الحسيني الفار، رئيس شركة شمال القاهرة لتوزيع الكهرباء،  بأن “شركات التوزيع بدأت في تركيب عدادات الكهرباء الجديدة، في المساجد، والكنائس منذ الأسبوع الماضي، على أن يستمر التركيب لحين الانتهاء من تبديل جميع العدادات فيها.
وكشفت صحيفة “الوطن”،الموالية للانقلاب الخميس، عن نسخة من خطاب مرسل من وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، محمد شاكر، إلى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، البابا تواضروس الثاني، يطالبه فيها بتركيب عدادات كهرباء مسبوقة الدفع بالكنائس، بناء على تكليف من رئيس الانقلاب عبدالفتاح السيسي، بتركيب تلك العدادات في كل دور العبادة، سواء المساجد، أو الكنائس.
وذكر مراقبون أن تكتم وزارة الأوقاف الأمر في حين كشفت عنه صحيفة “الوطن، ذات العلاقة الوثيقة بالأجهزة المخابراتية، فيما يتعلق بالكنائس، إنما يستهدف تفويت الفرصة على مرتادي المساجد من الغضب من القرار، لا سيما أن وزارة الأوقاف مدينة لعدة وزارات خدمية، وميزانيتها لا تسمح بسداد فواتير استهلاك الكهرباء، إذ إنها تدبر بالكاد رواتب وأجور الأئمة والخطباء والعاملين بالمساجد، على الرغم من أنها أجور متدنية، ما يعني أن الوزارة ستلجأ في النهاية إلى مرتادي المساجد كي تسدد فواتير كهرباء المساجد.
وجرى العرف طيلة العقود الماضية في مصر على تحمل الدولة تكاليف استهلاك الكهرباء في المساجد، والكنائس، وعدم تركيب عدادات لمعظمها، ويلغي قرار السيسي هذا الإعفاء “التاريخي” من الدولة.

ومن جهتهم، أبدى ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي غضبهم من القرار.

وقال أحدهم: ” لو مثلا جامع أو كنيسة ما دفعش حيقطعوا عنه النور ولا إيه؟

وقال آخر: “السيسي لو قاصد يكره الناس فيه مش هيعمل أكتر من كده”، وقال ثالث: “لما السيسي حريص قوي.. طيب الضرايب اللي على الجهات السيادية ليه ما بتدفعش؟“.

 

*وزير الري الأسبق،: اجتماعات سد النهضة “فشنك”.. والخرطوم تتآمر على مصر

قال الدكتور محمد نصر علام وزير الري الأسبق، إن الإجتماعات التى تجرى، اليوم، بالخرطوم حول سد النهضة، لم ولن تسفر عن أي نتائج إيجابية.

وأضاف “علام” فى تصريحات صحفية، اليوم، أن إثيوبيا لن تسمح بذلك، وأنها تعاملت بتعنت شديد مع مصر خلال الاجتماعات الخمسة السابقة

وأشار وزير الرى الأسبق إلى أن السودان تآمر على مصر لمصلحته؛ حيث ستحصل السودان على الكهرباء بأرخص الأسعار من إثيوبيا بعد بناء السد

كان عدد من الخبراء قد أكدوا أن هذه الاجتماعات شكلية؛ وأن إثيوبيا تحاول فرض شروطها على مصر، وقالوا إن مسار المفاوضات حاليًا متأخر جدا، وفي صالح إثيوبيا، التي تسرع من خطواتها في بناء السد، لفرض أمر واقع على مصر

 

*الشركة المنظمة لحفل فنكوش قناة السويس تمتلك 6 مكاتب في إسرائيل

تمتلك 6 مكاتب مشتركة تجارية وفنية مع تل أبيب والقاهرة  وهي من أكبر الشركات الدعائية وفازت بتنظيم حفل  قناة السويس الجديدة والتي قامت مسبقاً بتنظيم وقائع المؤتمر الإقتصادي بشرم الشيخ، ولها سابقة أعمال تنفيذية في إسرائيل ومشتركة تجارياً مع بعض مكاتبها بين القاهرة وتل أبيب

رئيس الشركة يُدعى مارتن سوريل وبحسب المتداول عنه بالصحف الأجنبية فهو من أب أوكراني وأم بولندية وتدين عائلته لليهوديةن وقد تربى سوريلعلى حب إسرائيل، وكان سوريل متفوق في دراسته وداوم حتى تحصل على شهادة الماجيستير في إدارة الأعمال من جامعة هارفرد، وبعد تخرجه بدأ في العمل في تخصصه وعمد على إنشاء شركته المتخصصة في تصنيع البلاستيك حتى ربح أرباحاً طائلة وصلت إلى 566 مليون دولار .

واستثمر سوريلأمواله وبالتعاون مع شركاؤه الذين قاموا بضم شركات أخرى تحت رعاية الشركة الأم ومن ضمن تلك الشركات

young and rubicam, oglivey, gray, jwt

وتخضع سيطرة تلك الشركات إلى إدارة للجنسيات المتعددهوتعمل الشركات في العلاقات العامه والإعلان والتسويق الإلكتروني وخدمات الإتصالات الرقمية المتطورة والترويج للمنتجات ويعمل بالشركة أكثر من 165 ألف موظف موزعون على 3 آلاف مدينة في 110 دولة والمكتب الرئيسي في لندن بالمملكة المتحدة، ووصلت إيرادات الشركة كُلياً إلى وايراداتها وصلت الآن 16,5 مليار دولار سنوياً.

تمتلك 6 مكاتب رئيسية في اسرائيل Wpp

ومن خلال التدقيق في المعلومات  تم التوصل إلى مايثبت وجود 6 مكاتب رئيسية تنفيذية تابعة للشركة في إسرائيل وتحديداً في تل أبيب

 

*إنسانية” تدين انتهاكات الانقلاب بحق الدكتور صلاح سلطان

أدانت مؤسسة “إنسانية” ما يتعرض له الدكتور صلاح سلطان، الأستاذ بكلية دار العلوم جامعة القاهرة، داخل المعتقلات.

وطالبت المؤسسة عبر بيان رسمي بالإفراج عنه وكافة معتقلي الرأي في السجون ، وكذلك توفير بيئة محاكمة عادلة بعيدًا عن استخدام السجون والحبس الاحتياطي كوسيلة للتنكيل بالمعارضين.

وأكدت المؤسسة أن ما يتعرض له “سلطان” يتعارض مع الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والذي ينص على أنه: “لكل إنسان الحق في الحياة وأنه لا يجوز أن يتعرض أي شخص للاعتقال أو الاحتجاز أو السجن بصورة تعسفية”، كما تنص المادة7 منه على أنه: “لا يجوز إخضاع أحد للتعذيب ولا للمعاملة أو العقوبة القاسية أو اللا إنسانية أو النيل من كرامته“.

وكشفت “إنسانية” عن جانب مما يتعرض له د. صلاح سلطان بسجن وادي النطرون بالقول إنها المرحلة الأشد إيلاما وقسوة، حيث يتم احتجاز “سلطان” انفراديا داخل عنبر كامل، ومع ارتفاع درجة الحرارة وافتقار الزنازين إلى التهوية وكذلك طبيعة الزنازين المصنوعة من المواد الخرسانية، يتم ترك دكتور صلاح مقيدًا من الخلف طوال اليوم، كما يتم إجباره على النوم على الأرض مباشرة بدون حائل، رغم أنه يعاني من أمراض في عموده الفقري وتنميل في أطرافه.

وقالت المؤسسة في تقريرها إن إدارة سجن وادي النظرون رفضت عرض “سلطان” على الطبيب، كما يتم كل حين وآخر سحب متعلقاته الشخصية والأدوية الخاصة به، ولا يسمح له بدخول دورة المياه إلا مرة واحدة فقط يوميا في “دلو” بالزنزانة رغم أنه مريض بالسكري، كما يُمنع من التعرض للشمس، بجانب الإهانة اللفظية التي يتعرض لها من قِبل ضباط السجن.

يشار إلى أن إدارة السجن تجعل الزيارات وسيلة للتنكيل به، إذ يتم منعها في كثير من الأحيان، وتكون مدتها 10 دقائق، من خلف سلك شائك، ويكون “سلطان” مقيد اليدين والقدمين، كما يتعمد ضباط السجن إهانته أمام ذويه أثناء الزيارة.

وأكد نجل “سلطان” أنه في زيارته الأخيرة لوالده بدا عليه الإعياء الشديد وآثار التعذيب الواضحة، نتيجة اقتحام زنزانته والاعتداء عليه بالضرب والألفاظ النابية والذي ذكر أنه يتم يوميا

وعقب مقتل زوج شقيقته على يد قوات الشرطة في إحدى الشقق السكنية في مدينة السادس من أكتوبر مطلع الشهر الجاري، اقتحم عدد من الضباط زنزانته وقالوا له: “إحنا صفينا نسيبك والدور جاي عليك” في إشارة إلى تهديده بالتصفية

 

*شهادة أمن القنصلية الإيطالية تكشف تورط جهات مخابراتية في التفجير

في مفاجأة لم تكن مستبعدة جاءت شهادة أفراد عناصر تأمين القنصلية الإيطالية على حادث تفجيرها خلال شهر رمضان الماضي، لتؤكد روايات تناقلها خبراء أمنيون وسياسيون خول تورط أجهزة أمنية مصرية في التفجير الذي استهدف القنصلية في وقت مبكر وبشارع جانبي، على ما يبدو أن الجناة لم يكونوا يستهدفون وقوع ضحايا، بقدر ما كانوا يستهدفون تقاربًا سياسيًا بين إيطاليا كدولة محورية في أوروبا ونظام الانقلاب في مصر، خاصة لإقناع أوروبا بالتعاون والمباركة السياسية لقوانين وسياسات مكافحة الإرهاب التي يعتمدها السيسي كوسيلة لجذب ولاءات ودعم خارجي لسياساته التي بات المؤيدون له يرفضونها قبل معارضوه.

وانتهت نيابة وسط القاهرة الكلية، برئاسة المستشار وائل شبل، المحامي العام لنيابات وسط القاهرة، من الاستماع لشهادة أقوال الجنود المكلفين بتأمين القنصلية الإيطالية وقت حدوث الانفجار الذي استهدفها منذ أيام.
أفراد قوة التأمين كشفوا – خلال التحقيقات – عن السبب في عدم مشاهدتهم الانفجار وتخليهم عن أماكن تمركزهم، مما أدى لوقوع الانفجار دون محاولة صده أو التعامل مع منفذيه.

وأوضح المجندون أنهم لم يكونوا صائمين في ذلك اليوم، وذهبوا للتنزه والاستمتاع بشرب أكواب الشاي على أحد المقاهي في الشوارع المجاورة للقتصلية، وفوجئوا بصوت الانفجار كغيرهم من المواطنين.
وصرحت مصادر قضائية، في وقت سابق، أن الأرقام اللوحية الخاصة بالسيارة المفخخة التي استخدمت في التفجير تابعة لمرور السويس وليست مسروقة.

واستمعت النيابة إلى أقوال أكثر من 120 شخصًا من شهود العيان، حول حادث قنصلية إيطاليا بالقاهرة، بعدما تم استهدافها بواسطة سيارة مفخخة أسفرت عن مقتل مواطن وإصابة آخرين.
وتعددت روايات الشهود في نقل تفاصيل ما بعد الحادث، التي أظهرت سماعهم دوي انفجار هز المكان بقوة، بالإضافة لتساقط بعض الأبواب والنوافذ خاصة للعقارات القديمة، ونفى عدد من شهود العيان رؤيتهم للمتهمين قبل أو بعد وقوع الحادث، بعد أن أصيبت المنطقة بحالة من الذعر، ولم ينتبه أحد إلى وجود أشخاص.

وأفاد آخرون، من أهالي المنطقة، أنهم رأوا ثلاثة متهمين وهم يتسللون لمسرح الحادث من اتجاه منطقة رمسيس، أثناء تجهيز بعض الباعة الجائلين لبضاعتهم، وتركوا السيارة المفخخة، وفروا هاربين في اتجاه ميدان التحرير بعد وقوع الانفجار مباشرة، ولم يتمكن الأهالي من تحديد ملامح وجوههم بوضوح لأنهم كانوا ملثمين.
تلك الشهادة الكاشفة، تكشف تواطؤ أجهزة الأمن المصرية في تمرير الجناة وتنفيذ العملية، حيث من غير المعتاد انصراف أفراد تأمين المباني الحكومية والسفارات دون وجود بدائل شرطية تقوم بالتأمين، وهو أمر متعارف عليه في بدائيات أعمال الأمن المتعارف عليها دوليًّا.

ولعل ما يدعم سيناريو التواطؤ الأمني والدور البارز لأجهزة سيادية تعتمد الإدارة بالأزمات لتمرير سياسات النظام الخاطئة والتي تدمر استقرار المجتمع المصري داخليًا وخارجيًا، زيارة محلب لايطاليا والتي جاءت تحت عنوان مكافحة الإرهاب لابتزاز أوروبا لدعم اقتصاد السيسي المنهار، وغض الطرف عن سياساته القمعية التي تلقى رفضًا شعبيًا وسياسيًا دوليًا ومحليًا!!.

 


*
داخلية الانقلاب تواصل إجرامها مع معتقلي مركز شرطة “ميت سلسيل

لم تتوقف استغاثات معتقلي مركز شرطة “ميت سلسيل” بمحافظة الدقهلية وذويهم من تعرضهم للتعذيب الممنهج على يد رئيس مباحث وضباط المركز، منذ عدة أشهر وحتى اليوم.

آخر تلك الاستغاثات، رسالة وردت الخميس الماضي، ليلة عيد الفطر، بأسماء ضباط المركز المسؤولين مسؤولية مباشرة عن تعذيب المعتقلين، وهم: رئيس المباحث محمود يعقوب، وأمين شرطة يُدعى سليمان، والنقيب محمود عامر، الذي هدد مُعتقلين من قبل قائلاً: “لو هتشتكونا.. كله في الفاضي، القطة مبتعضش ولادها“.

كما اشتكت أسرة المصور الصحفي، عمر عبدالمقصود، وأخيه إبراهيم، المحتجزين بالمركز أيضًا، من تعرضهما للتعذيب مما دفعهما للإضراب عن الطعام استمر لأيام مع نحو 15 معتقلًا آخرين؛ اعتراضًا على “ضربهم بخراطيم المياه و بخراطيم أنابيب، وإجبارهم على خلع ملابسهم والزحف على الأرض، وإدخال بعض الأطعمة الفاسدة لهم، وحبسهم مع الجنائيين“.

وأضافت أسرته، أنه تعرض لتلك الاعتداءات رغم معاناته من ضعف بعضلة القلب؛ حيث قام أمين شرطة يُدعى محمد الدسوقي، بصفع عمر على وجهه أصابه بكسر في الضرس وضعف في السمع، موجهًا إليه سيلًا من الإهانات والشتائم، معترضًا على أنه ينظر إليه أثناء حديثه قائلًا: “لما أتكلم تبص في الأرض“.

وباعتراض شقيقه، نال هو الآخر نصيبًا من الاعتداء بالضرب والإهانة، ثم وضعوا كلًا منهما في زنزانة منفصلة، وذلك وفقًا للبلاغ الذي قدمه محامي “عمرو القاضي” حمل رقم 468 لسنة 2015- بتاريخ 2 يونيو 2015 ضد مأمور المركز وأمين الشرطة، مطالبًا بعرضه على الطب الشرعي لإثبات التعذيب ضده.

واستكملت أسرته قائلة: إنهم سبق وتقدموا بشكوى للمجلس القومي لحقوق الإنسان تفيد تعرض “عمر وإبراهيم” لتعذيب ممنهج داخل ذات المركز بالدقهلية، ولم يتدخل أحد حتى الآن.

كما كتبت زوجة فتحي عزمي، الطالب بكلية الشريعة والقانون بجامعة تفهنا الأشراف، والمعتقل بالمركز قائلةً: “أكثر من شهر ولا أسمع عنه أي شيء سوى أنه يُعذب”، مُضيفة أن بعض المعتقلين يتعرضون للصفع على الوجه، والضرب بالعصي وخراطيم الأنابيب أدى لإصابتهم بكدمات وكسور، بالإضافة لرشهم بالماء وصعقهم بالكهرباء في مناطق حساسة بجسدهم، وإجبارهم على الزحف على بطنهم وهم يحملون أغراض زيارتهم حتى باب الزنزانة.

وأكملت قائلة: “فتحي بيموت من التعذيب.. وجهه وارم جدًا ولونه أزرق وأصفر من كثرة التعذيب”، مشيرة إلى أنه يحتاج لعمل عملية عاجلة بمعصمه الأيسر كان سيجريها قبل اعتقاله ومع التعذيب ساءت حالته أكثر.

كما قامت أسرة المعتقل أحمد محمود جاد، خريج كلية الهندسة جامعة السلاب والمعتقل بنفس المركز بتحرير بلاغ بالإعتداء عليه، بعد ورود معلومات اليها أكدت تعرضه للتعذيب، وتضيف أسرته أنه قد أجرى عملية الغضروف في قدمه قبل اعتقاله، الأمر الذي منعه من استكمال جلسات العلاج الطبيعي، وهو مايؤثر على حركته وعدم قدرته على تحمل أي ضربات عليها، ويرفض المركز دخول أي مسكنات لقدمه وكتفه الذي بات يؤلمه أيضًا بعد تعذيبه.

 

*أوقاف الانقلاب تجدد تصريح الخطابة لبرهامي

قال وكيل وزارة الأوقاف في حكومة الانقلاب العسكري صبري عبادة إنه “لا يوجد أي مشكلة في تجديد تصريح الخطابة لنائب رئيس الدعوة السلفية ياسر برهامي“.

وأضاف عبادة في مداخلة هاتفية لبرنامج “السادة المحترمون”، على فضائية “أون تي في” الداعمة للانقلاب العسكري ، مساء الأربعاء، أن “برهامي حاصل على مؤهل أزهري، وبالتالي من حقه اعتلاء المنابر، وفقا لقانون الخطابة، وميثاق الشرف الدعوي الذي وضعته وزارة الأوقاف بالتنسيق مع الأزهر الشريف“.

وتعليقا على وصف يوسف الحسيني لبرهامي بأنه شخص متطرف، قال عبادة: “أنا شخصيا أرفض اعتلاء أي شخص متطرف، أو إخواني، أو معادي للدولة، للمنابر“.

وتعهد وكيل وزارة الأوقاف، بمشاهدة الفيديوهات التي عرضها الحسيني في برنامجه، لبعض الفتاوى التي أصدرها برهامي، التي كفّر فيها بعض الشخصيات، وحرّم فيها مشاهدة كرة القدم، وتقديمها للدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، قائلا: “هذا الأمر بيد الوزير“.

وكانت وزارة الأوقاف  في حكومة الانقلاب العسكري أعلنت الأربعاء، تجديد تصريح الخطابة الممنوح لـ ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، لمدة ثلاثة أشهر.

 

*مالية الانقلاب تطرح أذون خزانة بـ 6 مليار جنيه لسد العجز

قال البنك المركزي، إنه طرح، أذون خزانة بقيمة 6 مليارات جنيه (776 مليون دولار) نيابة عن وزارة المالية فى حكومة الانقلاب.

وأوضح “المركزي” عبر صفحته الرسمية، أن قيمة الطرح الأول لأذون الخزانة تبلغ 2.5 مليار جنيه، لأجل 182 يوما، بينما تبلغ قيمة الطرح الثاني 3.5 مليار جنيه، لأجل 364 يوما.

وتعتبر هذه المرة الرابعة على التوالى التى يقوم فيها “البنك المركزى” بطرح أذون خزينة نيابة عن مالية الانقلاب لسد العجز فى الموازنة.

 

*مرشد الإخوان: لا مفاوضات مع السيسي منذ يوليو 2013

نفي المرشد العام للإخوان المسلمين في مصر، محمد بديع، وجود أي مفاوضات حالية لعقد مصالحة بين الجماعة ونظام الانقلاب، مؤكدا توقف جميع المساعي لتسوية الصراع بين الطرفين منذ أكثر من عامين.
وشدد مرشد الإخوان على أن الأخبار التي يتم تداولها بين الحين والآخر حول مبادرات سياسية للمصالحة ليست إلا وهم يروجه النظام الحاكم لخداع معارضي الانقلاب وإحداث وقيعة بين شباب الإخوان وقادتهم.
جاء ذلك في تصريحات نقلها أحد شباب الإخوان المحبوسين في سجن طرة بالقاهرة على ذمة قضية متهم فيها مع مرشد الإخوان وأعضاء أخرين بالجماعة، وتحدث بعد أن التقى “بديع“.
وأوضح الشاب -الذي رفض ذكر اسمه لاعتبارات أمنية- أنه قابل مرشد الإخوان يوم 15 يوليو الجاري، مع مجموعة أخرى من المتهمين، وأن “بديع” نفى لهم بشكل قاطع وجود أي تفاوض مع النظام الحالي.
وأضاف أن آخر محاولة للوساطة كانت تلك التي قامت بها كاثرين آشتون مفوضة العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي سابقا مع الرئيس محمد مرسي بعد أيام قليلة من الإطاحة به في الثالث من يوليو عام 2013، ومنذ ذلك الحين لم تتدخل أي جهة محلية أو أجنبية بشكل حقيقي لإيجاد حل للأزمة التي تعصف بالبلاد.
وكانت آشتون قد التقت الرئيس مرسي في مكان احتجازه غير القانوني في قاعدة “أبو قير” البحرية بالإسكندرية، نهاية شهر يوليو 2013، وحاولت إقناعه بالتنازل عن الحكم طواعية، وفض اعتصام أنصاره في ميدان رابعة العدوية، مع وعد منها بمنح الإخوان فرصة جديدة للعمل السياسي، وإدماجهم في النظام الجديد الذي تشكل بعد الانقلاب، وعدم ملاحقتهم أمنيا، وهو ما رفضه مرسي، وأكد تمسكه باختيار الشعب المصري له أول رئيس مدني منتخب في تاريخ مصر.

غموض حول التمسك بشرعية مرسي
وأكد مرشد الإخوان لباقي المحبوسين معه -ومن بينهم عدد من قيادات الجماعة- أثناء نظر القضية أن الإخوان أعلنوا مرارا موقفهم الثابت حيال أي مبادرة لحل الأزمة، موضحا أن أي اتفاق يجب أن ينص صراحة على عدم التفريط في القصاص للشهداء والتمسك بالإفراج عن كافة المعتقلين“.
لكن الملفت في حديث مرشد الإخوان أنه لم يذكر أي إشارة لعودة الرئيس مرسي إلى منصبه أو تمسك الجماعة بالشرعية، كما ظل يردد طوال العامين الماضيين، دون تأكيد هل يحمل هذا التصريح تغيرا في موقف الإخوان أم لا.
وبحسب الشاب الذي تحدث من داخل محبسه، فإن مرشد الإخوان وباقي قيادات الجماعة بدوا -خلال الجلسة وبعدها- هادئين مبتسمين، على الرغم من الحكم على عدد منهم بأحكام قاسية وصلت إلى الإعدام والسجن المؤبد في قضايا أخرى، وأوصوا باقي أعضاء الجماعة ومناهضي الانقلاب العسكري بالثبات والصبر انتظارا لنصر الله القريب.
وصدر بحق بديع ثلاثة أحكام بالإعدام -ألغي أحدها لاحقا- بالإضافة إلى أحكام بالسجن المؤبد في خمس قضايا متنوعة.
وأجلت محكمة جنايات الإسماعيلية، يوم الثلاثاء الماضي، محاكمة مرشد الإخوان و104 آخرين من أعضاء الجماعة من بينهم عضو مكتب الإرشاد محمد طه وهدان، في القضية المعروفة إعلاميا بأحداث الإسماعيلية، إلى جلسة 19 آب/ أغسطس المقبل.
ووقعت أحداث القضية يوم 5 يوليو  2013 بعد فض اعتصام لمعارضي الانقلاب أمام مبنى محافظة الإسماعيلية ونشوب اشتباكات بين الطرفين أسفرت عن مصرع ثلاثة أشخاص.
كما أجلت محكمة الإسماعيلية العسكرية، يوم الأربعاء، نظر قضية أخرى يحاكم فيها مرشد الإخوان و311 آخرين من قيادات وأعضاء الجماعة، متهمين بحرق مجمع محاكم الإسماعيلية، إلى جلسة 29 يوليو الجاري.
وبحسب تصريح سابق لـ حسن صالح، عضو اللجنة القانونية لجماعة الإخوان المسلمين، فإن مرشد الإخوان يحاكم في أكثر من 40 قضية موزعة على ثماني محافظات، من بينها ثلاث قضايا عسكرية”، بتهم التحريض على العنف وارتكاب جرائم إرهابية.

 

*حبس 3 من الـ”وايت نايتس” 4 أيام بعد لقاء القمة

قرر المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة، اليوم، حبس 3 من مشجعي (وايت نايتس) رابطة مشجعى الزمالك، 4 أيام على ذمة التحقيقات؛ بعد الأحداث التى وقعت، أول أمس، عقب “مبارة القمة” بين الأهلى والزمالك بمنطقة ميت عقبة.

وجهت النيابة لهم؛ تهم البلطجة وحيازة مفرقعات، وكانت ميت عقبة قد شهدت أحداث عنف وشغب عقب لقاء الأهلى والزمالك في الدوري من قبل بعض مشجعي الزمالك عقب هزيمة الزمالك من الأهلى

جدير بالذكر أن العلاقة بين رئيس النادى المستشار مرتضى منصور، الموالي للانقلاب وبين جماهير “الوايت نايتس” كانت قد ساءت عقب الأحداث الأخيرة التى راح ضحيتها 22 من مشجعى النادى، عقب لقاء بالدورى دون تدخل من رئيس النادى، وهو ما اعتبرته الرابطة عدم وفاء للجماهير التى تؤازر الفريق باستمرار

 

*الإفريقي للحريات يدين الاعتقال والإخفاء القسري للأطفال في مصر

أدان المركز العربي الإفريقي للحريات وحقوق الإنسان، استمرار اعتقال الأطفال القصر وإخفائهم قسريا وتعذيبهم أثناء فترة الاختفاء، لإجبارهم على الاعتراف بجرائم لم يرتكبوها من الأساس.
وأكد المركز أن وضع الأطفال المعتقلين في المؤسسات العقابية ومقار الاحتجاز الشرطية أصبح مأساويا، إذ يعاني 494 طفلا معتقلا من الإهمال المتعمد والاعتداء الممنهج، سواء أكان اعتداءا لفظيا أو جسديا، مما يعدّ مخالفة صريحة وانتهاكا صارخا لحق الطفل المعتقل، والذي أقره الدستور في المادة 70.
وأوضح المركز أن هؤلاء الأطفال ما هم إلا ضحايا للعنف الممنهج والقمع المتزايد من جانب قوات الأمن المصرية بحق المصريين، كما يطالب المركز النائب العام بالتدخل الفوري للإفراج عن هؤلاء الأطفال المعتقلين والتحقيق في البلاغات المقدمة من محامي الأطفال بشأن تعذيبهم، خاصة البلاغات التي تؤكد تعرض بعض الأطفال للاعتداءات الجنسية في المؤسسة العقابية بالمرج وقسم شرطة سيدي جابر بالإسكندرية التي يوجد بها فقط 119 طفلا معتقلا.

 

*مصرع 22 شخص على الأقل في غرق مركب بالنيل

لقي 22 شخصًا مصرعهم بعد أن غرقت مركب نيلية كانت تقل أكثر من 70 شخصا، بعد اصطدامها بمركب آخر أثناء الدوران في منطقة مرسى الكورنيش الجديد بالوراق. 

وقال أحد الناجين أنه تمكن من النجاة بعد أن قفز من المركب قبل انقلابه وأنقذ صديقتين له بعد أن تمكن من جذبهما باتجاه قارب صغير كان يبحر في نفس التوقيت بالنيل.

وأضاف شهود عيان، أن المركب كان مُقام على متنها حفل زفاف، وغرق كل من فيها.

وأسماء الضحايا كالآتي: محمد تامر أحمد 4 أعوام، إياد سعيد زينهم 23 عامًا، أحمد كمال كامل 11 عامًا، عبير حسن عبدالمجيد 34 عامًا، فاطمة محمود حسن 4 أعوام، محمد مصطفى عبدالسميع 3 أعوام، فاطمة محمود حسن 4 أعوام، عبير سمير حسن 16 عامًا، عبير عبدالحميد محمد 34 عامًا، منة مصطفى حلمي سعد، عامين، إيمان سعيد زينهم 23 عامًا، منار عبدالسميع عبدالسميع 23 عامًا، رحمة كمال كامل 11 عامًا، محمد تامر محمد عامًا ونصف، وجارٍ التعرف على باقي الضحايا.

 

الانقلاب يعلن حالة التأهب القصوى استعدادًا لافتتاح فنكوش القناة. . الثلاثاء 21 يوليه. . الربيع العربي

مأساة الربيع العربي

مأساة الربيع العربي

الانقلاب يعلن حالة التأهب القصوى استعدادًا لافتتاح فنكوش القناة. . الثلاثاء 21 يوليه. . الربيع العربي

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*تأجيل محاكمة بديع بـ”أحداث الإسماعيلية
قررت محكمة جنايات الإسماعيلية، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة بالقاهرة ، برئاسة المستشار “سعيد عابدين، اليوم الثلاثاء، تأجيل محاكمة “محمد بديع” المرشد العام لجماعة الإخوان و104 متهمًا أخرين، بالقضية المعروفة اعلاميًا بـ”أحداث الإسماعيلية” لجلسة 19 أغسطس المقبل.

ومن بين المتهمين فى القضية الدكتور “محمد بديع” – المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، والدكتور”محمد طه وهدان”- عضو مكتب الإرشاد -، والمهندس صبرى خلف الله” – مسؤول المكتب الإدارى للإخوان بالإسماعيلية.

واستمعت هيئة المحكمة لشهود الإثبات فى القضية، بعدما أمر رئيس المحكمة بإخلاء قاعة المحاكمة من وسائل الإعلام المختلفة، لحين الانتهاء من سماع الشهود.

وطالب دفاع المتهمين بتأجيل المحاكمة، لغياب متهمين عن الحضور، على الرغم من حضور خبراء الأدلة الجنائية، وشهود الإثبات، ورفضت هيئة المحكمة، وفضت أحراز القضية، والتى كانت عبارة عن بندقية آلية وطلقات، وفوارغ طلقات، خاصة بأحد المتهمين بالقضية.

وتعود أحداث القضية رقم 3313 لسنة 2014، جنايات قسم ثالث الإسماعيلية، والمقيدة برقم 862 لسنة 2014 جنايات كلي الإسماعيلية، إلى الخامس من يوليو/تموز من عام 2013، عندما تمكن عدد كبير من مؤيدى “محمد مرسى” أول رئيس مدني منتخب بمصر، من السيطرة على محيط مبنى ديوان عام المحافظة، ورفع صور “مرسى”، وأعلنوا الاعتصام أمام المبنى، لحين عودة “مرسى”، وذلك عصر ذلك اليوم.

وفى مساء اليوم نفسه حضرت قوات من الشرطة، لفض اعتصام مؤيدي “مرسى”، فوقعت مناوشات واشتباكات بين الطرفين، أسفرت عن مقتل ثلاثة أشخاص، من بينهم شخصين من جماعة الإخوان، وشخص تواجد فى موقع الأحداث، وإصابة آخرين، وألقت قوات الشرطة القبض على عشرات المعتصمين.
وكان المحامى العام لنيابات الإسماعيلية، المستشار هشام حمدى، قد أحال القضية فى سبتمبر الماضى إلى محكمة الجنايات، ووجه إلى المتهمين من الأول حتى الرابع والثلاثين، تهمة “تدبير التجمهر أمام ديوان عام محافظة الإسماعيلية، وتعريض السلم العام للخطر، والاعتداء على الأشخاص والممتلكات العامة، والقتل والتأثير على رجال السلطة العامة فى أداء أعمالهم بالقوة“.

وعقدت المحكمة 5 جلسات بمحكمة جنايات الإسماعيلية، بمجمع المحاكم، قبل أن يتم نقلها لمعهد أمناء الشرطة بالقاهرة، للصعوبة الأمنية فى إحضار مرشد الإخوان وعدد من المتهمين من محبسهم بالعاصمة إلى الإسماعيلية.

وبديع هو المرشد العام الثامن لجماعة الإخوان، وتولى منصبه في 16 يناير/ كانون الثاني 2010، خلفا لمهدي عاكف، وبديع أستاذ في علم الأمراض بكلية الطب البيطري في جامعة بني سويف (وسط)، وتم القبض عليه في أغسطس/ آب الماضي.

حكمان بالإعدام أحدهما ملغي، و4 أحكام بالسجن المؤبد (25 عاما لكل منها) وحبس 4 سنوات، وقرار بإدراجه على قوائم الإرهاب، هي حصيلة ما صدر بحق مرشد جماعة الإخوان المسلمين، محمد بديع، في 6 قضايا فقط، بينما تجري محاكمته في قضايا آخري

ومنذ أطاح قادة الجيش بـ”مرسي” يوم 3 يوليو/ تموز 2013، تتهم السلطات الحالية قيادات الجماعة وأفرادها بـ”التحريض على العنف والإرهاب”، فيما تقول جماعة الإخوان إن نهجها سلمي في الاحتجاج على ما تعتبره “انقلابا عسكريا” على مرسي.

 

*تأجيل محاكمة مرسي وآخرين في ”التخابر مع قطر” لجلسة الغد

قررت محكمة مصرية، اليوم الثلاثاء، تأجيل محاكمة أول رئيس مدني منتخب في مصر “محمد مرسي”، و10 آخرين، في القضية المعروفة إعلاميا بـ “التخابر مع قطر”، إلى جلسة غد الأربعاء، لاستكمال سماع شهادة شاهد الاثبات الأول مع سماع شاهد الاثبات الثاني، مع استمرار حبس المتهمين.


وصرحت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار محمد شرين فهمي”، للدفاع بمقابلة المتهمين قبل بدء الجلسة القادمة.

ويحاكم في قضية التخابر مع قطر إلى جانب مرسي، 10 متهمين، على رأسهم “أحمد عبد العاطي” مدير مكتب مرسي، و”أمين الصيرفي” سكرتير سابق برئاسة الجمهورية، و”أحمد عفيفي”، منتج أفلام وثائقية، و”خالد رضوان” مدير إنتاج بقناة “مصر 25″ (تم إغلاقها) التابعة لجماعة الإخوان، وآخرون.

وفي قضية “التخابر مع قطر”، يواجه مرسي، اتهامات بـ “استغلال منصبه واختلاس أسرار الأمن القومي المصري“.

ويمثل أول رئيس مدني منتخب في مصر أمام المحاكم المصرية في خمس قضايا، حكم عليه بشكل أولي بالسجن 20 عاماً في إحداها، وأحيلت أوراقه إلى المفتي، في قضية “اقتحام السجون”، كما ينتظر النطق بالحكم في قضية “التخابر الكبرى، بينما تنظر المحكمة في قضيتي إهانة القضاء، والتخابر مع قطر.

 

*الانقلاب يعلن حالة التأهب القصوى استعدادًا لافتتاح قناة السويس

أعلنت السلطات المصرية حالة التأهب القصوى، على المستويين، الأمني والتنفيذي؛ استعدادًا لافتتاح قناة السويس الجديدة في السادس من أغسطس المقبل.

وكشف رئيس هيئة قناة السويس، الرئيس التنفيذي لمشروع تنمية إقليم القناة، الفريق “مهاب مميش”، اليوم الإثنين، “أن الأعمال بالقناة الجديدة ستنتهي الجمعة المقبل“.

وأوضح مميش، في بيان أصدره أمس الاثنين، وحصلت الأناضول على نسخة منه، “أنه بانتهاء “أعمال التكريك” (الحفر والتجريف)، ستكون القناة الجديدة مستعدة لاستقبال السفن، حتى عمق 66 قدمًا، ما يعادل 24 مترًا”، مشيرًا إلى أنه سيتم بدء عبور السفن فى القناة الجديدة يومي الجمعة والسبت المقبلين“.

وأفادت مصادر أمنية وشهود عيان للأناضول أن قوات الأمن تقوم بعمليات تمشيط واسعة بالقرى المتاخمة للمجرى الملاحي، غرب قناة السويس، وبالمناطق الصحراوية والجبلية، شرق القناة؛ استعدادًا لاحتفالات الافتتاح.

وأشار مصدر أمني، فضل عدم الكشف عن اسمه، للأناضول إلى وجود تنسيق، بين قوات الأمن بالسويس، وشيوخ القبائل البدوية، المقيمين بالمناطق الجبلية شرق قناة، من أجل المشاركة في عمليات التأمين.

وقال المصدر نفسه: “إن القوات التابعة لمديريات الأمن بمحافظات القناة، والسويس، والإسماعلية، تقوم حاليًا بفحص جميع المترددين على المناطق المتاخمة شرق وغرب قناة السويس، وفحص المقيمين بالقرب من المجرى الملاحي للقناة بالقرى والمناطق الريفية“.

وأشار المصدر، إلى أن “عملية عبور المعدات العاملة على قناة السويس بالإسماعيلية، تخضع لتشديدات صارمة، سواء للسيارات، أو للأفراد، الذين يتم تفتيشهم من خلال بوابات إلكترونية، بالإضافة إلى وجود أجهزة كمبيوتر للكشف على المشتبه بهم فى الحال“.

ووفقًا لمراسل الأناضول، فإن محافظة الإسماعيلية تشهد أعمال تجميل وتطوير للطرق، يتم خلالها طلاء أعمدة الكهرباء، وإنشاء نافورات مياه، وزراعة مسطحات خضراء، وزراعة ورود، ورفع أكوام القمامة والمخلفات من جانبي الطريق، وإزالة المطبات الصناعية من بعض المناطق، استعدادًا للافتتاح.

وفي سياق متصل، أطلقت هيئة قناة السويس الجديدة، أمس الاثنين، موقعًا عبر الإنترنت، يتيح للجمهور إرسال رسائل شكر للعاملين بقناة السويس الجديدة.

وقال وزير الآثار المصري، ممدوح الدماطي، في بيان له أمس، حصلت الأناضول على نسخة منه، “إنه تقرر إقامة ثلاثة معارض مؤقتة، تستمر لمدة شهر في ثلاثة متاحف مختلفة، يقام الأول منها في متحف الإسماعيلية (شرق) ويعرض القطع الأثرية المكتشفة بواسطة البعثات الفرنسية أثناء حفر قناة السويس الأولى في القرن الـ 18 بالإضافة إلى عرض نتاج أعمال الحفائر المصرية في محور قناة السويس الجديدة“.

وأضاف الوزير المصري أنه تقرر إضاءة عدد من المواقع الأثرية المصرية، في نفس توقيت افتتاح القناة، ويشمل ذلك واجهات معبد الأقصر والهرم وقلعة صلاح الدين وقلعة قايتباي بالإسكندرية والمتحف المصري والمتحف القومي للحضارة والجبل الغربي لقبة الهواء بأسوان ومتحفي السويس والإسماعيلية.

وفي السياق نفسه، بدأ مطار القاهرة الدولي وضع ختم على جواز سفر الركاب، يشير إلى العد التنازلي لموعد افتتاح قناة السويس الجديدة، في إطار تذكير الركاب بموعد افتتاح القناة الجديدة، التي تأمل السلطات المصرية في أن تساهم بشكل كبير في الارتقاء بالاقتصاد المتهاوي.

وأكد مصدر أمني مسؤول بمطار القاهرة الدولي للأناضول، أن وزارة السياحة بالتنسيق مع وزارة الداخلية، قامت بإعداد أختام مدون عليها العد التنازلي لموعد افتتاح قناة السويس الجديدة، وقامت بتوزيعها على مطار القاهرة الجوي، لتقوم جوازات المطار بالختم على جواز سفر الراكب للدعاية والتذكير بموعد افتتاح قناة السويس الجديدة.

وأعطى عبد الفتاح السيسي، في 5 أغسطس/ آب من العام الماضي، إشارة بدء تنفيذ مشروع ” قناة السويس الجديدة”، وهي عبارة عن ممر ملاحي يحاذي جزءًا من الممر الملاحي الحالي، يمتد بطول 72 كيلو مترًا، منها 35 كيلو مترًا حفر جاف، ونحو 37 كيلو مترًا توسعة وتعميق لأجزاء من المجرى الحالي للقناة، بجانب إنشاء 6 أنفاق لسيناء، تمر أسفل القناة، بتكلفة تصل إلى 60 مليار جنيه.

وفي مطلع سبتمبر/ أيلول من العام الماضي، طرحت مصر شهادات قناة السويس الجديدة، جمعت خلالها نحو 64 مليار جنيه، خلال ثمانية أيام.

 

*أنباء عن هجوم على حاجز ”الماسورة” العسكري شمال سيناء

أفاد  شهود عيان بتصدي قوات الجيش، اليوم الثلاثاء، لهجوم مسلح شنه مجهولون على حاجز أمني بشمال سيناء.

وأشار شهود عيان، في حديث إلى أن “قوات الجيش أحبطت هجومًا شنه مسلحون يستقلون دراجات بخارية على حاجز أمني بمحيط قرية الماسورة، والواقعة في شمال سيناء، ما أسفر عن مقتل أحد المهاجمين وإصابة آخر“.

من جانبه، نفى اللواء “علي العزازي” مدير أمن شمال سيناء، وقوع الهجوم، لافتًا إلى أن الوضع الأمني “مستقر”، بمحيط “كمين الماسورة، وطريق العريش – رفح.

وقال “العزازي” إن “هذه الأنباء غير صحيحة جملة وتفصيلاً، ولم يصلنا عبر الأجهزة أي معلومات أو إشارات تفيد بوجود هجوم“.

ويقع حاجز “الماسورة” على طريق “العريش – رفح” الدولي، وهو أحد أهم النقاط الأمنية بشمال سيناء.

وشهدت شبه جزيرة سيناء، الأسبوع الماضي، اشتباكات واسعة بين الجيش المصري، ومسلحي ما يعرف باسم جماعة “ولاية سيناء”، التي أعلنت مبايعتها لتنظيم داعش”، وأدت الاشتباكات إلى مقتل 17 من أفراد الجيش، وعشرات المسلحين.

ومنذ سبتمبر/ أيلول 2013، تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية حملة عسكرية موسعة، لتعقب من وصفتهم بالعناصر “الإرهابية والتكفيرية والإجرامية”، في عدد من المحافظات، وخاصة شمال سيناء.

وتتهم السلطات المصرية تلك العناصر، بالوقوف وراء استهداف منتسبيها، ومقارها الأمنية، في شبه جزيرة سيناء، المحاذية لقطاع غزّة وإسرائيل.


*
مجهولون يلقون “مولوتوف” على كشك حراسة بكنيسة الآباء بـ الإسكندرية

قام 3 ملثمين بإلقاء عبوات مولوتوف ومواد مشتعلة على كشك الحراسة الموجود أمام كنيسة الآباء أمام الأكاديمية البحرية بدائرة قسم شرطة المنتزه أول دون حدوث إصابات.
انتقل وكلاء النيابة العامة كل من حسنى شرف ومصطفى حمزة وبإشراف المستشار محمد النويشى رئيس نيابة المنتزه أول، لإجراء المعاينة والفحص، حيث تبين تعطل كاميرات المراقبة الخاصة بالكنيسة، إلا أنه تم تحديد ملامح الجناة من خلال كاميرات أخرى موجودة بالمنطقة.
وقررت النيابة استدعاء الموظف المسئول عن الكاميرات بالكنيسة وأفراد الحراسة المعينين خدمة على الكنيسة.
من جانبه أمر المستشار محمد صلاح جابر رئيس نيابة شرق الإسكندرية بانتداب قسم الأدلة الجنائية لفحص التلفيات التى لحقت بكشك الحراسة، وكذلك فحص حقيبة بها مواد مشتعلة عثر عليها بجوار موقع الحادث،
وكذا طلب تحريات الأمن حول الواقعة ظروفها وملابساتها وتحديد شخص الجناة وانتداب قسم المعلومات والتوثيق بوزارة الداخلية لتفريغ الكاميرات المحملة بملامح المتهمين، واستدعاء افراد الشرطة المعينين على حراسة الكنيسة آنذاك.

 

 

*”مرشد الإخوان” يبدأ جلسة “أحداث الإسماعيلية” بتكبيرات العيد

أودع، منذ قليل، الدكتور محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، داخل القفص الزجاجي بمعهد أمناء الشرطة بطره؛ تمهيدًا لبدء جلسة محاكمته هو و104 آخرون بالقضية المعروفة إعلاميًا بـ”أحداث الإسماعيلية“.

وحرص المرشد العام لجماعة الإخوان، فور وصوله إلى قاعة المحكمة، على ترديد هتافات العيد بصبحة باقي المعتقلين، في الوقت الذي قوبل خلاله “بديع” بحفاوةٍ بالغة من المعتقلين بالقفص، موجهين إليه التحية، قبل بدء انعقاد وقائع الجلسة.

وتعود وقائع القضية لأحداث 5 يوليو 2013، عندما وقعت اشتباكات بين معارضي حكم العسكر وأجهزة الأمن التابعة لداخلية الانقلاب أمام مبنى ديوان عام محافظة الإسماعيلية عقب مجزرة فض اعتصام رابعة العدوية، وأسفرت عن سقوط ثلاثة قتلى والعشرات من المصابين.

*استئناف محاكمة الرئيس مرسي و10 آخرين في هزلية التخابر مع قطر

تستأنف محكمة جنايات الجيزة الانقلابية ، اليوم الثلاثاء، القضية الهزلية الملفقة المعروفة اعلامياً بـ ” التخابر مع قطر” التي يحاكم فيها الرئيس محمد مرسى و10 آخرين من قيادات الإخوان بسماع شاهد الإثبات الأول وتنفيذ طلبات الدفاع.

 


*
مجلس القضاء الأعلى يجتمع اليوم لمناقشة شروط اختيار النائب العام الجديد

كشف مصدر قضائى فى تصريحات صحفية، أن مجلس القضاء الأعلى سيعقد أول اجتماعاته اليوم، عقب إجازة عيد الفطر المبارك، لمناقشة عدة قضايا وموضوعات، على رأسها الشروط الواجب توافرها فى اختيار النائب العام الجديد، وأمور أخرى متعلقة بشؤون القضاء وانتدابات وإعارة القضاة.
وأضاف “المصدر”، أن المجلس سيحدد عدة شروط متعلقة باختيار النائب العام الجديد، تمهيداً لترشيح عدة أسماء ممن تتوفر بهم تلك الشروط لقيادة النيابة العامة المرحلة القادمة.

 

*وزارة الري: سد النهضة سوف يسبب أضراراً جسيمة لمصر

أكد المتحدث باسم ملف سد النهضة بوزارة الموارد المائية والري علاء ياسين، أن سد  النهضة يسبب أضرارًا جسيمة لمصر  إلى جانب المواصفات الفنية للهيكل البنائي، موضحا أن السعة التخزينية الكبيرة للسد ليس لها مبرر فني أو اقتصادي.
وأضاف ياسين – خلال مداخلة هاتفية في برنامج “كلام جرائد” المذاع على قناة العاصمة- أن اجتماع مسئولي ملف سد النهضة بدول “مصر والسودان وإثيوبيا” الأخير في القاهرة ناقش النقاط الفنية مع المكتبين الاستشاريين لتحديد آثار سد النهضة على مصر والسودان، مشيرا إلى أن الحكومة المصرية تأمل في أن يحمل الاجتماع المقبل برئاسة وزراء المياه والري بالدول الثلاث أخبارا جديدة وتطورات جيدة في الملف.
وأوضح أن هناك العديد من النقاط الهامة لم يتم الاتفاق بشأنها في هذا الاجتماع وتعثر التوافق حولها وهو ما سيتم مناقشته في اجتماع السودان الأربعاء المقبل، معربا عن أملة أن يتم التوافق حول النقاط الهامة التي لم تحسم بعد.
وشدد ياسين، على أن حقوق الدول الأفريقية في التنمية وهو ما دفعنا بالسماح بتأخر بعض الأعمال التي كان من المفترض أن يتم الانتهاء منها مسبقًا، مشيرا إلى أن أبرز نقاط الخلاف مع الجانب الأثيوبي تتمثل في السعة التخزينية للمياه الضخمة والتي تصل إلى 74 مليار متر مكعب من المياه بالسد.

 

*دخول معتقلي سجن ‏منيا القمح العمومي في اضراب عن الطعام

دخل معتقلى سجن منيا القمح بمحافظة الشرقية، فى إضراب تام ومفتوح عن الطعام و الشراب والزيارات منذ صباح الاثنين وذلك بسبب تعنت المأمور و نائبه لطلب المعتقلين السياسيين بشأن تحسين الوضع داخل السجن.

وطلب المعتقلين مقابلة المأمور أكثر من مرة و لم يستجيب لأحد فيما إمتنعوا اليوم من الخروج لموعد الزيارات المحدد في القسم وسط إضراب تام عن الطعام .

 

 

*عبدالله محمد مرسي بعد الافراج عنه: لن أنسى أصدقائى تركتهم اسرى فى سجون الانقلاب

أفرجت الأجهزة الأمنية بالقليوبية ، الثلاثاء، عن عبد الله نجل الرئيس محمد مرسي بعد أن قضى عقوبة السجن لمدة عام بعد تلفيق تهمة تعاطي المخدرات له مع أحد زملاءه داخل سيارة بمدينة العبور.

خرج عبد الله من باب المحكمه رافعا إشارة رابعة، ومبتسما، وعلق على خروجه قائلا: «الحمد لله» ولم يتكلم اكثر من ذلك واستقل السيارة بصحبة محاميه وانطلق بسرعة.

وكتب عبدالله عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل فيس بوك عقب الإفراج عنه “(قل بفضل الله وبرحمته فبذلك فليفرحوا هو خير مما يجمعون ) الحمد لله ذهب الآسر وبقى الأجر ان شاء الله ، خرجت اليوم بفضل الله من سجون الظالمين وقد زاد يقيني بأن قدر الله لا يأتي إلا بخير … الحمد لله على كل حال وقريبا يخرج جميع المعتقلين والمظلومين في مصر بلا ظلم مصر بلا ظالمين …. وعلى الله قصد السبيل“.

وأضاف في منشور آخر “لن أنسى أصدقائى عبدالرحمن العقيد وأنس البلتاجي تركتهم اسرى فى سجون الانقلاب فك الله أسركم يا أبطال  ولن أنسى استاذى الدكتور صلاح سلطان فك الله أسره  فك الله أسر اجماع المعتقلين“.

 

 

*اليماني” يدخل يومه الـ462 من إضرابه المتواصل عن الطعام

يواصل المعتقل بسجون الانقلاب ابراهيم اليماني معركة الأمعاء الخاوية، حيث دخل يومه الـ462 من اضرابه المتواصل عن الطعام ، وذلك بعد اعتقاله من مسجد الفتح برمسيس، في جمعة الغضب 16 أغسطس من عام 2013، عقب مجزرة رابعة العدوية.
ويعتبر هذا هو الإضراب الثاني لليماني، حيث دخل في اضراب لمدة 89 يوما وتم الضغط عليه حتى أنهاه.
يحاكم ابراهيم اليماني و498 آخرين  في قضية أحداث مسجد الفتح، التي شهدها ميدان رمسيس عقب مجزرة رابعة العدوية والنهضة، حيث كان اليماني طبيبا ميدانيا داخل مسجد الفتح، وتم اعتقاله من داخل المسجد.
ظل اليماني ما يقارب من عام دون محاكمة، وفي 11 أغسطس من عام 2014 كانت أول جلسة لنظر القضية بمعهد أمناء الشرطة، برئاسة محمود الرشيدي الذي تنحى بعد ذلك عن القضية لاستشعاره الحرج.
تم تحديد هيئة مغايرة برئاسة صلاح رشدي لنظر القضية، وعقدت أولى الجلسات بوادي النطرون في 29 مارس من العام الجاري .
يواجه اليماني وآخرون تهم  تخريب الممتلكات وإشعال النيران بمسجد الفتح ومنع إقامة الصلاة فيه، والمشاركة في تجمهر بهدف القتل والترويع، والانتماء لجماعة أسست على خلاف القانون.
إبراهيم أحمد اليماني من مواليد مركز بلبيس ومقيم بمدينة العاشر من رمضان، حاصل على بكالوريوس الطب البشري جامعة الأزهر، و طبيب امتياز بمستشفيات جامعة الزقازيق.
كان طبيبا بالمستشفى الميداني بثورة 25 يناير مرورا بأغلب الأحداث والفعاليات الثورية، حتى اعتقاله من مسجد الفتح يوم 18 أغسطس 2013، حيث كان مشاركا بالمستشفى الميداني التي أقيمت به.

 

*الاتحاد الدولى للصحفيين: الانقلاب في مصر يسعى لترهيب الاعلام ليكون تابع للسلطة

انتقد الاتحاد الدولي للصحفيين قرار حكومة الانقلاب بتعديل المادة 33 من مشروع قانون الإرهاب الجديد، واستبدال عقوبة الحبس، لمدة تصل إلى عامين، لنشر أخبار أو بيانات غير حقيقية عن أي عمليات إرهابية تخالف البيانات الرسمية الصادرة عن الجهات المعنية، بغرامة مالية تتراوح ما بين 250 إلى 500 ألف جنيه مصري لنفس المخالفة، لكنه رحب في الوقت ذاته بخطوة التعديل على مسودة القانون الذي أسقط عقوبة السجن.

وقال الاتحاد، في بيان له دعمه لنقابة الصحفيين في معارضتها للبند، ومطالبته بإلغاء المادة 33 بأكملها من مقترح القانون، مشيرا إلى تأكيد نقابة الصحفيين أن هذه الغرامة هي “نوع آخر من السجن، حيث أنها تتجاوز إمكانيات معظم الصحفيين”، واعتبر الاتحاد أن موافقة حكومة  الانقلاب على تعديل البند، بعد أن قدمت نقابة الصحفيين اعتراضا قانونيا، يعكس أن مقترح القانون يشكل انتهاكاً صريحا لحرية الصحافة، ويخالف الدستور المصري الذي كتبه الانقلابيون بأنفسهم .

 

*حقائق ومغالطات حول مشروع تفريعة قناة السويس الجديدة

1- مغالطة اطلاق اسم قناة السويس الجديدة على التفريعة الجديدة ، والتي هي عبارة عن 35 كيلومتر فقط حفر جديد من إجمالي طول القناة 193 كيلو متر ، وهي التفريعة الخامسة للقناة منذ افتتاحها ومرفق صور التفريعات السابقة.

2- مغالطة اعتقاد البعض أن قناة السويس أصبحت مزدوجة الاتجاهين في كامل مسارها ، والصواب أن فقط 50% من طول القناة مزدوج الاتجاه.

3- مغالطة الاعتقاد أن زمن انتظار عبور السفن هو صفر ، لأن عبور القناة في قوافل ، وعلى القوافل عند المرور أن تنتظر حتى تمر القافلة المقابلة والمعاكسة في الاتجاه ، وقل هذا الزمن وأصبح 6 ساعات ، ولكن إذا فات السفينة الراغبة في العبور موعد تحرك القافلة الثابت فعليها الانتظار 24 ساعة حتى موعد عبور القافلة التالية.

4- مغالطة الاعتقاد أن التوسعة سوف تسمح بمرور السفن ذات الحمولات الكبيرة ، حيث أن الغاطس المسموح به لم يتم زيادته ، وهو 66 قدم على طول قناة السويس.

5- مغالطة توقع زيادة عدد سفن العبور نتيجة حفر التفريعة ، وذلك لأن القناة تعمل بأقل من نصف طاقتها الاستيعابية القصوى وهي 98 سفينة يوميا، والمتوسط الحالي 47 سفينة يوميا ، ومرفق تقارير الهيئة التي توضح ذلك.

6- مغالطة توقع زيادة عائد المرور نتيجة انشاء التفريعة (5 مليارات دولار زيادة) وخداع الشعب، لأن لن تكون هناك زيادة تجاوز الطاقة الاستيعابية القصوى لقناة السويس قبل إنشاء التفريعة ، ولو زادت السفن العابرة إلى 80 سفينة ، فلن يكون الفضل في ذلك للتفريعة الجديدة ، وفذلك الرقم يمكن أن يمر في القناة حاليا.

7- مغالطة الخلط بين مشروع إنشاء التفريعة ومشروع تنمية محور قناة السويس وجعلهما مشروع واحد ، فهما مشروعان وليس مشروع واحد ، وغير متوقفين على بعضهما البعض ، والعائد الاقتصادي المدروس لمشروع تنمية محور قناة السويس هو عائد ممتاز جدا ، وكان يجب البدء الفوري فيه ، أما العائد الاقتصادي للتفريعة فهو غير ذات جدوى لمدة عشر سنوات.

8- مغالطة أن الإسراع في تنفيذ المشروع وضغطه في سنة سيعجل العائدات من المشروع ، بينما الدراسة الاقتصادية المبنية على الواقع لا تظهر هذا الاستعجال على الاطلاق.

9- مغالطة الافتخار بتشغيل 75% من كراكات العالم في هذا المشروع نتيجة الضغط الزمني ، واعتباره تحديا وانجازا ، بينما تسبب ذلك في زيادة تكلفة المشروع بملياري دولار نتيجة هذا القرار الخاطيء.

10- مغالطة اعتبار الشعب المصري مساهما في المشروع نتيجة شراء شهادات قناة السويس ، والحقيقة أنه مقرضا للدولة بفائدة أعلى بكثير (12%) من فائدة حسابات الادخار 7% سنويا ، وأعلى من فائدة صناديق الودائع (10%) ، وأعلى من أذون الخزانة (11%) ، وهذا رفع تكلفة المشروع من 60 مليار إلى 100 مليار جنيه ، والشعب بأكمله سيتحمل كلفة تسديد هذا الدين ، أما أصحاب الشهادات فسيأخذون أموالهم بالفوائد سواء ربح المشروع أم خسر دون أي مخاطرة ، وبينما هناك 600 مليار جنيه فائض ائتماني راكد في البنوك كان يمكن استغلاله بعائد أقل بكثير

11- مغالطة اعتبار أن تكلفة المشروع 60 مليار جنيه ، والحقيقة أنه 100 مليار جنيه ، حيث تم جمع 64 مليار جنيه ، وستسدد فوائد 60% خلال 5 سنوات بإجمالي 36 مليار جنيه ، ليصبح المبلغ الذي تتحمله الدولة نتيجة هذا المشروع هو 100 مليار جنيه.

12- مغالطة أن هدف المشروع هو تجميع الشعب على مشروع قومي والتفاف المصريين حوله، ولكن اختيار المشروع الخطأ في هذا الوقت ، وانعدام الجدوى الاقتصادية منه ومن الاستعجال في إنشائه وسوء تمويله سوف يصيب الشعب بالاحباط مثل مشروع توشكى الفاشل ، حيث لن تكون هناك عوائد متناسبة مع ما أنفق فيه ، وازدادت مديونية الدولة بمائة مليار جنيه ، وكان الأولى اختيار مشروع ناجح ذو عائد كبير وحساس للشعب.

 

*أبناء الشهداء والمعتقلين يحصدون المراكز الأولى بمدارس الإسماعيلية

حصل أبناء الشهداء و المعتقلين بمحافظة الإسماعيلية على المراكز الأولى في المرحلة الثانوية العامة و الازهرية. ففي مركز فايد حصلت صفية زكريا عوض الله النمر على المركز الأول بمدرسة فايد الثانوية بمجموع درجات 98.5% علمى رياضيات يأتي ذلك في ظل ظروف صعبة عاشتها صفية بعد اعتقال والدها قبل عامين تقريبا

وفاز بالمركز الأول بمدرسة سرابيوم الثانوية عبد الرحمن كمال أحمد على مجموع 96% علمى رياضيات كانت مليشيات الانقلاب العسكري اعتقلت والده أوائل شهر رمضان الماضي. وفي مدينة الإسماعيلية حصلت الطالبة ندى عبد الشافي -والدها معتقل – على مجموع 96%علمى علوم

أما حسناء ابنة الشهيد علي إسماعيل بهويس سرابيوم حصلت على مجموع درجات 91.5% علمى رياضيات وحصلت يمنى محمد فرحان على مجموع 96% بقسم علمى علوم

وفى نفس السياق حصلت إيثار محمود إسماعيل بالمركز الرابع على مستوى معهد فتيات ابو سلطان الثانوي الأزهرى بالقسم الأدبي بمجموع درجات 76% رغم ظروف اعتقال والدها وشقيقها واستشهاد عمها واعتقال عمها الثاني وأبناء اعمامها.

كما حصلت الطالبة شيماء أشرف -مؤيدة للشرعية -على المركز الثاني على مستوى محافظة الإسماعيلية و المركز الأول على مستوى معهد فايد الثانوي الأزهري بمجموع درجات 96% علمى وحصلت الطالبة آلاء محمد بشير على مجموع درجات 89% علمى علوم على الرغم من اعتقال والدها

وحصلت الطالبة أيه ممدوح مشرف على نسبة 99.4% بالشهادة الثانوية رغم ظروف اعتقال والدها.

 

*إسرائيل تحل مشكلة البطالة في مصر!!

يبدو أن إسرائيل قررت حل أزمة البطالة في مصر وتوفير فرص عمل للعاطلين على طريقتها الخاصة، أو على الأقل المساهمة في تهدئة ثورة الشباب الغاضب من تفاقم الأزمة في البلاد، والتي تؤرق الملايين منهم. فقبل أيام، أعلن موقع “معاريف” الإسرائيلي أن إسرائيل ستنشئ قريباً مصنعاً ضخماً في مصر يوفر 5 آلاف فرصة عمل للمصريين.

وحسب الموقع، فإن نائب وزير تطوير النقب والجليل الإسرائيلي، أيوب قرا، التقى، أخيراً، القنصلَ المصري في تل أبيب، مصطفى جميل، وابلغه بهذا الأمر، كما بحث معه سبل تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين.

وأكد المعنى أيضاً، موقع “مكور ريشونالإسرائيلي، الذي نقل عن المسؤول الإسرائيلي وصفه للمصنع بأنه “بُشرى سارة للمصريين الذين يعملون على تطوير اقتصادهم، رغم الوضع الأمني غير السهل في الدولة“.

في تقديري، فإن المشروع الإسرائيلي في مصر لن يرى النور، ولن يتم تأسيسه من الأساس لأسباب عدة، منها زيادة المخاطر الأمنية التي يمكن أن تواجهها الاستثمارات الإسرائيلية في مصر، وكره المصريين الشديد للإسرائيليين ورفض التعامل الاقتصادي معهم، وكذا رفض المصريين العمل في مشروعات إسرائيلية حتى ولو ماتوا من الجوع، وفي حال تأسيس المشروع الإسرائيلي فقد يكون في إحدى المناطق الحرة أو النائية في مصر التي تخضع لحماية أمنية مكثفة وسيتم جلب عمالة له من دول جنوب شرق أسيا.

إسرائيل تريد من خطوة إعلانها فتح مصنع إسرائيلي في مصر يستوعب 5 الاف عامل وفي هذا التوقيت، إرسال عدة رسائل منها:

الإيحاء بمساندة النظام الحاكم في مصر اقتصادياً بعد أن ساندته سياسياً ودبلوماسياً منذ يوليو 2013 وحتي الآن، وهذا واضح من الإعلان عن تأسيس المصنع الضخم وحجم العمالة التي يستوعبها، وواضح أكثر من تصريحات نائب وزير تطوير النقب والجليل الإسرائيلي، التي نقلنا فيها لمرحلة أخري من التعاون بين البلدين، حيث نقل عنه موقع “معاريف” قوله إنه في إطار “مساعي إسرائيل إلى دعم الاقتصاد المصري، فإن حكومة إسرائيل تدرس الاستجابة لطلب مصر، تغيير نصوص اتفاقية الكويز، التي تم التوقيع عليها عام 2005“.

لعب الكيان الصهيوني على وتر واحدة من أخطر المشاكل التي تواجه مصر، وهى البطالة، التي تفوق نسبتها 25% وسط الشباب، حسب تصريحات لوزير المالية المصري، ورغم أن هذا الكيان يدرك أن المصنع الذي تعتزم تأسيسه في مصر يستوعب فقط 5 الاف عامل ولا يستوعب نحو 4 ملايين شاب مصري عاطل عن العمل، الا أنه من وجهة نظرها يعطي انطباعاً باهتمام إسرائيل بحل مشاكل البطالة بين الشباب واستقطاب بعضهم للعمل داخل إسرائيل.

فتح نافذة للتطبيع الاقتصادي مع مصر عبر قطاع الصناعة، فبعد اتفاقية الكويز التي يتعاون فيها مصنعون مصريون وإسرائيليون وأردنيون وأميركان، دخلنا مرحلة التطبيع الاقتصادي المباشر بين مصر والكيان الصهيوني، وهو التطبيع الذي يرفضه المصريون على مدى 35 عاماً ومنذ توقيع اتفاق السلام في عام 1979.

وفي كل الأحوال، إسرائيل لن تبني مصنعاً في مصر، ولن تستطيع كسر الحصار الإقتصادي الذي يفرضه المصريون حولها وحول منتجاتها وسلعها المغموسة في دم الأطفال الفلسطينيين منذ سنوات طويلة، ولن يحدث تطبيع مع الشعب المصري في المستقبل القريب.

 

*الحسيني” يتعرض لإخفاء قسري وتعذيب للاعتراف بتهم ملفقة

قالت أسرة نائب الرئيس السابق لاتحاد طلبة جامعة الزقازيق في محافظة الشرقية بمصر، أحمد إبراهيم الحسيني حسان (25 عاماً)، إن قوات الأمن اعتقلته مساء الخميس الماضي، واقتادته إلى مكان مجهول، دون أن يُمكَّن من الاتصال بعائلته أو بمحاميه حتى الآن.

وأضافت الأسرة أنها حاولت السؤال عنه في مقار وأقسام الشرطة المحيطة، إلا أنها جميعاً أنكرت وجوده لديها، كما قامت بإرسال عدة تلغرافات للمحامي العام ومدير الأمن، إلا أنها لم تتلق أي رد.

وقال محام رفض الكشف عن اسمه، إن أحد المعتقلين أفاده بأن الحسيني محتجز في مقر معسكر قوات الأمن المركزي بمدينة الزقازيق في محافظة الشرقية، وأنه يتعرض لتعذيب بشع بالضرب بالعصي، والصعق بالكهرباء؛ لإجباره على الاعتراف بجرائم لم يرتكبها.

وأضاف المحامي أن الأمن يسجل اعترافات منتزعة من الحسيني تحت التعذيب، “ليقوم بعرضها إعلامياً فيما يبدو، كحالات أخرى مشابهة“.

وأشار إلى وجود العديد من المعتقلين برفقة الحسيني، متوقعاً أن تقوم أجهزة أمن بالشرقية بـ”صناعة قضية مفبركة جديدة، بعد تمكنها من انتزاع اعترافات الجميع“. 

 

 

*المحذوفات من منهج اللغة العربية لجميع الصفوف الدراسية

أكد الدكتور عماد الوسيمي، رئيس قطاع التعليم العام، أنه تم انعقاد لجنة مشكلة من خبراء الوزارة وخبراء مركز تطوير المناهج مع مدير عام تنمية مادة اللغة العربية، وتم مراجعة كل المناهج من الصف الأول الابتدائي حتى الصف الثاني الثانوي، وذلك بناء على تعليمات الدكتور محب الرافعي وزير التربية والتعليم، بمراجعة مناهج اللغة العربية وتنقيتها مما يشوبها من مظاهر العنف أو ما قد يساء فهمه، وكذلك تخفيف الكم المعرفي والتركيز على المهارات، وبخاصة مهارات التفكير العليا مع التأكيد على قيم المواطنة والانتماء .

وأوضح الوسيمى، خلال بيان صحفي، اليوم الثلاثاء، أن فلسفة الحذف تقوم على مراعاة الوزن النسبي لتدريس المادة ومحتواها العلمي، مشيراً إلى أنه لتحقيق ما سبق تم إجراء التعديلات على المناهج ومنها الصف الأول الثانوي، في الفصل الدراسي الثاني حيث تم حذف موضوعي “الهدم والبناء “، و”الاستبداد والعلم” لأنهما أثارا جدلا في الميدان، ووضع بدلا منهما موضوعان يركزان على القيم التربوية التي تتعلق بطبيعة الشخصية المصرية لتأكيد الهوية والانتماء.

وأشار الوسيمى، إلى أنه تم حذف وحدة من كل فصل دراسي في المرحلة الإعدادية لتفادى الحشو والتكرار، فمثلا الوحدة الرابعة”بيئتنا” في الصف الأول الإعدادي الفصل الدراسي الأول وجد أنها متضمنة في مناهج الصفوف الأخرى السابقة.

وفى الفصل الدراسي الثاني تم حذف الوحدة الأولى ” الهوية والانتماء” لأنها متضمنة في وحدة كاملة في مناهج الصف الثاني الثانوي بطريقة مناسبة للمرحلة العمرية، كما أن محتواها متضمن في وحدات أخرى في نفس المنهج وفى الصفوف السابقة.

وفى الصف الثاني الإعدادي الفصل الدراسي الأول، تم حذف الوحدة الثانية ” جوائز وفائزون” لمنع الحشو والتكرار، كما أن موضوعاتها قديمة، و غير مناسبة للمرحلة ولا تشبع احتياجات الطلاب القرائية.

وفى الصف الثاني الإعدادي، الفصل الدراسي الثاني تم حذف الوحدة الرابعة “المحاكمة” لأنها غير مناسبة للمرحلة.

وفى الصف الثالث الإعدادي الفصل الدراسي الأول تم حذف الوحدة الرابعة، فضل  العرب، لأن موضوعاتها مكررة ومعالجة في سنوات تالية.

وفى الفصل الدراسي الثاني تم حذف الوحدة الثالثة ” حكم وطرائف لنفس الهدف مع الإبقاء على درس “استعن بالله” ونقلة للوحدة التالية، وتم نقل درس “الحمامة المطوقة” ليدرس ضمن موضوعات القراءة مكان “عالم من ذهب” لحاجة الدرس الأخير إلى تطوير، ولما في الدرس الأول من قيم تربوية تناسب تلاميذ المرحلة.

وفى قصة عقبة بن نافع تم حذف بعض الفقرات، وبعض الفصول التي قد يفهم منا أنها تدعو إلى العنف وتحتاج إلى تعديل وتغير في المفاهيم، ولا يؤثر ذلك على دراستها لأنها سرد تاريخي، ولا يقوم بناؤها على الحبكة الفنية، فهي ليست قصة فنية.

وأضاف الوسيمى وبالنسبة للمرحلة الابتدائية تم حذف ثلاثة دروس من كل فصل دراسي للتخفيف من الكم المعرفي عملا بما جاء في المعايير مع التركيز على مهارات القراءة والكتابة، وذلك عدا الصف الأول  الفصل الدراسي الأول، لأنه يتناول الحروف والأصوات.

أما الصف الثالث الابتدائي فقد تم حذف الوحدة الثالثة – لما أثارته من جدل ولغط في الميدان وبعض وسائل الإعلام المختلفة حيث فهم منها أنها تدعو إلى العنف في مشهد النهاية بمسرحية  “نهاية الصقور” حيث تم حرق للقصور.

وقال الوسيمى إنه روعي في الصفوف العليا من المرحلة الابتدائية، هدف الحذف للتخفيف على التلاميذ في الكم المعرفي أيضا للتأكيد على المهارات اللغوية من استماع وتحدث وقراءة وكتابة، كما تم حذف موضوعات قد يفهم منها أنها تحث على العنف كما في موضوع “صلاح الدين الأيوبي” .

وقد تم نقل جميع دروس النحو الموجودة في الوحدات التي حذفت إلى الوحدات المقررة مع تنسيق المصفوفة فيها.

 

*العطش في الدقهلية والشرقية

تصاعدت أزمة ومشكلة انقطاع المياه لدى المواطنين بعدد من مراكز وقرى محافظتى الدقهلية والشرقية، دون تحرك ملموس لحل المشكله، وفقا لشهود العيان من الاهالى فى الشرقية منذ أكثر من 20 يوما
ومشكلة انقطاع مياه الشرب تضرب عدد من مراكز وقرى المحافظة، رغم شكوى الاهالى المتكررة، والتى لا تجد أى استجابة على أرض الواقع من قبل مسئولي الانقلاب.
ففى مدينة أولاد صقر تصاعدت حدة المشكله داخل أكثر من 30 قرية بشكل تام خاصة قرية هانى حسن التى يتبها أكثر من 30 تابع وأكد الاهالى أنهم تقدموا بالشكوى للمسئولين دون ايجاد حل لمشكلتهم رغم انهم جمعوا فى وقت سابق بالجهود الذاتيه 2 مليون جنيه لإنشاء خط مياه خاص بالقرية وتوابعها وبعد الانتهاء منه لم تصل المياه إلا شهرين فقط بعدها انقطعت المياه.
لم يختلف الامر عنه كثيرا فى مدينة ههيا والقرى التابعه لها خاصة قرية حوض نجيح وتوابعها البلغ عددها 18 تابع وكذلك قرية شرشيمة والعلاقمه ورغم شكوى الاهالى المتكررة ووعود المسئولين لهم بحل المشكله أكد الاهالى أنه لا توجد أى تحركات على أرض الواقع لحل مشكلتهم.
الازمة تصاعدت أيضا داخل مركز الحسينية وقراه وصان الحجر ومنشأة أبو عمر ما دفع الاهالى لاستخدام طلمبات  المياه الجوفيه المختلطة بمياه الصرف الصحى وهو ما يهدد بكوارث على صحة المواطنين وانتشار أمراض الفشل  الكلوى كما هو الحال أيضا داخل مدينة كفر صقر خاصة القرى التابعه لها.
الاهالى  أكدوا أنهم يلجئون الى شراء المياه من  محطات المياه الخاصة والتى يصل متوسط سعر الجركن الى نحو 2 الى 5 جنيها وهو ما يمثل أعباء اضافية تثقل كاهلهم بالأعباء.
محافظ الشرقية الانقلابى اصدر قرارات عشوائية بإغلاق محطة المياة الخاصه والتى أكدت أصحابها والاهالى على جودتها طبقا للتحاليل المعمليه ورغم تضررهم وعدم وجود مصدر للمياه الصالحة للشرب  الا أن محافظ الشرقيه أصدر القرارات بشكل عشوائى دون أن يتم مراجعه أو الوقوف بشكل واقعى عن حال هذه المحطات وهو ما فجر غضب الاهالى الذين لا يجدون مصدر للمياه الصالحه للشرب.
أيضا الاهالى أكدوا أن عدد من هذه المحطات هو ماقم بالجهود الذاتيه ومن تبرعات أصحاب الخير لحل المشكله فى ظل تجاهل المسئولين لشكواهم.
وفى الدقهلية تعاني 6 قرى وعزب تابعة لمركز المنزلة، انقطاع مياه الشرب بشكل مستمر، مما يسبب لها العديد من الأزمات خاصة في شهر رمضان.
وقال أحمد صبيحي، طباخ، من أبناء قرية البلاسي، “احنا بنعاني ومفيش مياه واعترضنا أكثر من مرة واشتكينا لكن مفيش حاجة بتتحل، بنروح ناخد المياه من قرية مجاورة، وساعات بيبعتولنا مقطورات محملة، لكن طبعًا بتبقى بالخناق ومبتكفيش وبنضطر لشراء المياه أو الانتقال لإحدى القرى المجاورة لإحضار مياه“.
ولفت الشيخ أحمد بقشيش، موظف بوزارة الأوقاف، إلى أن قرية البلاسي، والبصايلة، والعمارنة، وأولاد حانا وعزبة الجيار، ودار السلام، تعاني عدم وجود المياه.
الاهالى أكدوا على تقدمهم بالعديد من الشكاوى لمجلس المدينة وشركة المياه  مطالبين بحل الأزمة إلا أن المعاناة مستمرة دون تحرك ملموس على أرض الواقع  ما ساهم فى عودة ظاهرة الجراكن في ظل انقطاع المياه المتواصل لتضاف محطة جديدة لمحطات فشل حومة الانقلاب فى حل مشكلات المواطنين لاسيا أدنى حقوق الانسان فى كوب ماء نظيف .

 

*حدائق السيسي السرية، لماذا يزعجهم هشام جنينة؟

مازال أسياد البيروقراطية المصرية يستخدمون «الصناديق الخاصة» أو حسابات مشبوهة لتحقيق مكاسبهم الخاصة ونهب إيرادات البلاد وتوزيعها على شبكات المحاباة والمنتفعين. قبل إسقاطه والزجّ به في السجن، قام محمد مرسي بمحاولات متواضعة لإصلاح نظام الصناديق الخاصة وإعادة الأموال إلى خزينة الدولة؛ لكنَّ عبدالفتاح السيسي والذي أعلن مؤخرًا «استراتيجية وطنية لمكافحة الفساد»، لم يتخذ خطوة جادة ضدها. ازدهرت هذه الصناديق تحت حكم السادات في سبعينات القرن الماضي، ثم تزايدت بشكل هائل تحت حكم مبارك في الثمانينات. قد يكون التدخل في شؤون الحدائق السرية للبيروقراطية المصرية والدولة العميقة أو محاولات إزعاجهمها أكثر صعوبةً ممّا يعتقد السيسي أو يدّعي.

طبقًا لتقرير صدر عام 2013 عن المحكمة الأوروبية لمدققي الحسابات، فإن الصناديق الخاصة تحتوي على 4 مليارات يورو (48 مليار جنيهًا مصريًا)، كما أن حجمها الدقيق غير معروف بالضبط، كذلك الأغراض التي تستخدم فيها، والطريقة التي تستخدم بها. تحقيقاتنا تظهر أنه بحلول نهاية السنة المالية 2012-2013، أي عندما قام السيسي بانقلابه، أودعت الهيئات الحكومية المصرية على الأقل 9.4 مليار دولار في ما يقرب من 7000 حساب للصناديق الخاصة. بعض الأموال أنفقت على هيئة مكافآت – أو مدفوعات غير خاضعة للمساءلة – إلى أشخاص في الهيكل البيروقراطي، بما فيها وزارة الداخلية وهيئة قناة السويس والمجلس الأعلى للآثار (والذي يدير الآثار الفرعونية) والسلطة القضائية.

المجلس الأعلى للآثار هو فرع من فروع وزارة الثقافة. يحصل على معظم إيراداته من سياحة الآثار القديمة ( الأهرامات، المتاحف وبقايا الحضارات القديمة) والتبرعات الخاصة – معظمها من أجانب – للحفاظ على الآثار و “ترميمها”. الترميم هو نوع من عمليات الصيانة يجري في المواقع الأثرية وحولها. في منتصف السنة المالية 2010-2011، وقبل بضعة أشهر من الثورة، كان أحد الصناديق الخاصة تقترب قيمته من 120 مليون دولار، وفقًا لأحمد درويش، وزير التنمية الإدارية منذ عام 2004 وحتى عام 2011، الصندوق تلقى أيضًا تمويلًا من مانحين دوليين، كما أخبرنا درويش.

معظم مناقصات حفظ وترميم الآثار فازت بها شركات مملوكة لكبار ضباط الجيش وأمن الدولة المصريين؛ الأمر الذي يقلق «روبرت سبرنجبورج»؛ يعتقد سبرنجبورج أن تلك الشركات لديها سمعة سيئة في ما يخص الرشاوي والمغالاة في الأسعار. سبرنجبورج هو المستشار السابق للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وخبير بشؤون الجيش المصري وعمل عن كثب مع وزارة الثقافة في تنمية التراث. هو وزملاؤه يشيرون إلى أن حساب المجلس تصل إليه عشرات الملايين من الدولارات كل عام، يتم إنفاقها على هوى الوزير، ولا يتم مراجعتها أبدًا عن طريق الجهاز المركزي للمحاسبات. طبقًا لسبرنجبورج كانت الأموال تُقسم بين فاروق حسني (وزير مبارك للثقافة) والدولة العميقة، والخدمات العسكرية والأمنية.

يشغل هشام جنينة حاليًا منصب رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، وهو قاض سابق بمحكمة استئناف القاهرة، عيّنه مرسي لفترة مدتها أربع سنوات باعبتاره قيصر مكافحة الفساد. يبدو أن جنينة هو المستهدف بقانون أصدره السيسي في وقت سابق من هذا الشهر، والذي يسمح لمكتب الرئاسة بإقالة مسؤولي الهيئات الحكومية «المستقلة»، من كبار المسؤولين لصغار الموظفين؛ ما يمثل تحدّيا من السيسي لدستور بلاده. منذ الانقلاب العسكري والإطاحة بمرسي، كان جنينة صارمًا بشكل يستحق التقدير في حربه ضد الفساد، متهمًا بعض أقوى الشخصيات في البلاد بإهدار مليارات الدولارات من عائدات الدولة. في بعض الحالات لديه أدلة موثقة، لكن ربما لن نراها أبدًا.

تحقيقات جنينة ضد الفساد سرية بشكل كبير؛ وتتم مراجعتها فقط من قبل مكتب الرئاسة. تجنب جنينة مؤسستي الرئاسة والجيش في تحقيقاته، مع ذلك فقد كان عليه أن يظهر في الإعلام ليشرح كيف تمت عرقلته تمامًا من قبل المحاكم. هو الآن متورط في نزاع مرير مع أحمد الزند، وزير العدل المعين مؤخرًا من قبل السيسي، بسبب مزاعم بأن الزند وقضاة آخرون كانوا قد تورطوا في بيع أراضي الدولة بسعر أقل من قيمتها. بعد صدور القانون، قال الزند إنها مسألة وقت فقط قبل أن تتم إقالة جنينة.

في الوقت ذاته ادعى جنينة أن لديه أدلة على الفساد في جميع الوزارات التي قام بالتحقيق فيها، فساد تصل قيمته إلى ملايين وحتى مليارات الدولارات. يعتزم جنينة مواصلة تحقيقاته، مهما كانت الصعوبات. يقول جنينة إنه قدم حتى الآن ملفات تخص 933 حالة إلى الهيئات القضائية والتنظيمية؛ كلها أهملت ويغطيها التراب الآن. في مقابلة مع صحيفة الأهرام المملوكة للدولة قال جنينة إنه في السنة المالية الأولى من حكم السيسي تم تهريب 70 مليار جنيهًا من أموال الدولة. من الممكن جدًا أن تتم عرقلة جنينة والإساءة إلى سمعته، لكن قد يكون لديه المزيد ليقوله قبل الإطاحة به.

 

 

 

 

طائرات جيش السيسي تقتل الأطفال في سيناء. . السبت 18 يوليه. . مصر بلد ضيعه أهله

طائرات الجيش تقصف المدنيين بسيناء

طائرات الجيش تقصف المدنيين بسيناء

طائرات جيش السيسي تقتل الأطفال في سيناء. . السبت 18 يوليه. . مصر بلد ضيعه أهله

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*مختار جمعة: لابد أن نقضي على جماعة الإخوان

طالب الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف بحكومة الانقلاب، بتضافر الجهود محليا وإقليميا ودوليا للقضاء على ما أسماه بخطر جماعة الإخوان ومنهجها التكفيري المتطرف على حد زعمه.

وأدعى وزير الأوقاف، في بيان له اليوم، أن “جماعة الإخوان، سلكت مسلك التكفير، بعد أن دعت لحمل السلاح، لمواجهة قوات الجيش والشرطة“.

وزعم جمعة، أن “دعوة الإخوان إلى حمل السلاح، يجعلنا نطالب بالحسم مع عناصر الجماعة، وسرعة إخراج قانون مكافحة الإرهاب والحسم في تطبيقه“.

 

*شيخ قراء الشام يتضامن مع “المعصراوي” ضد ظلم “السيسي

أرسل الشيخ كريم راجح شيخ قراء الشام برسالة تضامن للشيخ المعصراوي شيخ قراء مصر أعلن فيها تضامنه معه ضد قرار سلطة الانقلاب الجائر بمنعه من دخول مساجد مصر بسبب رأيه في الجرائم التي ارتكبها الانقلاب في حق دماء الأبرياء من شباب مصر.
وكتب الشيخ كريم راجح يقول:
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله و الصلاة و السلام علي رسول الله
أما بعد :
أخي الشيخ أحمد المعصراوي شيخ المقارئ المصرية فلقد بلغني هذا القرار الجائر الظالم بحقكم وحق بعض إخوانكم وليس لي ما أقول إلا ما قال الله لنبيه صلي الله عليه وسلم حين أصيب بعمه حمزة بن عبد المطلب :
(
وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلَّا بِاللَّهِ ۚ وَلَا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَلَا تَكُ فِي ضَيْقٍ مِمَّا يَمْكُرُونَ ** إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَوْا وَالَّذِينَ هُمْ مُحْسِنُونَ)

 

*بيان صحفي جديد من المتحدث العسكري للانقلاب حول أحداث الشيخ زويد اليوم

أصدر المتحدث العسكري بأسم القوات المسلحة الانقلابية بيان صحفي جديد حول الأحداث التي شهدتها الشيخ زويد اليوم، ونشر البيان عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” وجاء فيه..

القوات المسلحة تواصل إستهداف البؤر والعناصر الإرهابية بشمال سيناء … 

واصلت عناصر القوات المسلحة المدعومة بغطاء جوى إستهداف عدة بؤر ومقار لتجمع العناصر الإرهابية بمناطق ( المهدية – التومة – الزوارعة ) مما أسفر عن تدمير سيارتين ( كروز دفع رباعى – تيلاندى ) ومقتل العناصر الإرهابية التى كانت بداخلها وذلك بمنطقة الحمدين جنوب الزوارعة .

هذا وقد إستشهد (3) من أبطال القوات المسلحة البواسل وأصيب (4) أبطال آخرين إثر سقوط قذيفة عشوائية فى محيط أحد الكمائن الأمنية بمنطقة الشيخ زويد .

ويواصل رجال القوات المسلحة أعمال الإستهداف والمطاردة للعناصر الإرهابية بمنطقة الشيخ زويد .

 

 

*مقتل 5 أشخاص بينهم ضابطان في هجوم مسلح على كمين “أبو رفاعي” بسيناء

شن مجهولون هجومًا مسلحًا منذ قليل، على كمين أبو رفاعي جنوب الشيخ زويد بشمال سيناء، مما أسفر عن مقتل 5 من قوات الأمن بينهم ضابطان، فضلاً عن إصابة 7 آخرين.

وحسب مصادر فإن قوات الجيش شنت غارات جوية بالطائرات الحربية على الأفراد الذين هاجموا الكمين بعد أن لاذوا بالفرار.

بينما هرعت 5 سيارات إسعاف إلى موقع الحادث، حيث لم تتمكن من نقل القتلى والمصابين إلى المستشفى بسبب الاشتباكات العنيفة التي تجري بين القوات والمجهولون..

 

*طائرات إف 16 تطلق بالخطأ صاروخين على كمين للجيش شمالي سيناء

 

*مقتل طفلة في غارة جوية على مدينة رفح بشمال سيناء

 

*مقتل 23 من أهالي سيناء في قصف جوي خلال أول وثاني أيام عيد الفطر
لقي 23 من أهالي سيناء مصرعهم خلال أول وثاني أيام عيد الفطر المبارك ، إثر عمليات قصف جوي لمروحيات الأباتشي التابعة للجيش جنوب الشيخ زويد.
وادعى مصادر امنية بأن معلومات وردت الى أجهزة الأمن بوجود خلية بمنطقة التومة تخطط لشن هجمات أول أيام عيد الفطر المبارك، و قامت مروحيات الاباتشي بتوجيه ضربة جوية، لمن وصفهم ب”عناصر الخلية” وتمكنت من قتل 6 أشخاص كما استهدافت الاباتشي تجمعًا ، قالت أنه لانصار بيت المقدس بقرية التومه،وأسفر ذلك عن قتل 8 .
وأضافت المصادر الأمنية أن الأباتشي استهدفت تجمعا لانصار التنظيم بمنطقة “المسمى” جنوب العريش، وأسفر ذلك عن مقتل 9 أشخاص تابعين لعناصر من تنظيم بيت المقدس ، بحسب الجيش المصري.
وتابعت المصادر ان الحملة العسكرية تمكنت من القبض على 7 أشخاص أخرين، إلى جانب تدمير 3 منازل ، جنوب الشيخ زويد.

 

*تقرير: 164 حالة انتحار بمصر في النصف الأول من 2015

رصد “دفتر أحوال مصر”، مبادرة مجتمع مدني، 164 حالة انتحار في مصر، خلال النصف الأول من عام 2015، اعتباراً من أول يناير، وحتى ثلاثين يونيو، موزعين على جميع محافظات الجمهورية، عدا محافظتي جنوب سيناء والوادي الجديد، بينهم 128 من الذكور و36 من الإناث.

وجاءت أغلب حالات الانتحار بين الشباب، فقد تم تسجيل 30 حالة انتحار لشباب في العقد الثاني من العُمر، و54 في العقد الثالث، و24 في العقد الرابع، بالإضافة إلى 9 شباب آخرين لم يتم تحديد أعمارهم، بينما جاء العقدان الخامس والسادس بـ16 و9 حالات انتحار على الترتيب، وهناك 20 حالة أخرى غير مُحددة العمر.

وعلى النطاق الزمني، سجل شهرا مارس ومايو العدد الأكبر من حالات الانتحار 39 و38 حالة على الترتيب، يليهما شهر إبريل بعدد 34 حالة انتحار، ثم شهر يناير 19 حالة، وأخيراً شهرا فبراير ويونيو بعدد 17 حالة لكل منهما

وجغرافياً، جاءت المحافظات المركزية في المرتبة الأولى بعدد 60 حالة انتحار، ثم محافظات الصعيد بـ48 حالة، تليها محافظات الدلتا بـ42 حالة، ومدن القناة بـ8 حالات انتحار، وأخيراً المحافظات الحدودية بـ6 حالات فقط

 

*الإنقلاب يطالب بالتحفظ على أموال الشيخ “محمد جبريل

تبحث لجنة “التحفظ على أموال الإخوان” الحكومية، مذكرة تلقاها رئيسها المستشار عزت خميس، من حزب “إحنا الشعب” (حزب متهم بارتباطات أمنية بالمخابرات تحت التأسيس)، التي تطالبه باتخاذ إجراءات للتحفظ على أموال وممتلكات الشيخ محمد جبريل، بدعوى توافر معلومات حول انتمائه لجماعة الإخوان المسلمين”.

وقال وكيل مؤسسي الحزب، محمود نفادي، في تصريحات صحفية، السبت، إن واقعة مسجد عمرو بن العاص، ومن قبلها واقعة مسجد نادي الصيد، التي حرض فيها جبريل ضد الجيش والدولة، باتت تفرض ضرورة فحص أموال وممتلكات جبريل، ووضعها تحت التحفظ، كي لا يتم استخدامها لدعم أنشطة إرهاب جماعة “الإخوان”، وفق قوله.

وأضاف نفادي أنه يجب على الأجهزة الأمنية المختصة أن تتأكد من صحة قيام جبريل بالإسهام بجزء كبير من أمواله في دعم الإرهاب، متسترا خلف عباءته الدينية، كما دعا إلى ضرورة التأكد من سداده للضرائب المستحقة عليه للدولة.

وزعم نفادي، أن جبريل وجه جانبا من أموال بيع “السي.دي.هات” الدينية الخاصة به لـ”الإخوان”، ولأسر الجماعة المحبوسين في السجون، بحسب زعمه.

وفي سياق متصل، ذكرت صحيفة “الوطن”، الموالية للانقلاب، السبت، أن عددا من الأحزاب قرر إرسال مذكرة إلى لجنة التحفظ على أموال الإخوان، للمطالبة باتخاذ إجراءات التحفظ على أموال وممتلكات جبريل، واتهامه بالانتماء لجماعة الإخوان الإرهابية، وإنفاق أمواله في أعمال العنف.

ونقلت الصحيفة عن رئيس حزب الجيل، ناجى الشهابي، القريب من السلطة، القول إن الحزب سيتقدم بمذكرة عاجلة إلى المستشار خميس، بعد إجازة عيد الفطر المبارك، للمطالبة بالتحفظ على أموال جبريل، ومنعه من التصرف فيها.

وأشار إلى أنه سيدعو الأحزاب للتوقيع على هذه المذكرة لخطورة الموقف، مؤكدا أنه أصبح لزاما على لجنة التحفظ الخاصة بأموال الإخوان، أن توسع دائرة المتهمين، والمشتبه فيهم، وألا تكتفي فقط بقيادات الجماعة، ولكن عليها أن توجه نظرها لأمثال جبريل الذين ينفقون أموالهم لدعم الإرهاب، وعمليات العنف في مصر، وفق مزاعمه.

وأضاف: “جبريل عضو إخواني نشط في الجماعة الإرهابية، وما حدث في ليلة 27 رمضان واستفزازه للمصريين جاء بتعليمات من الدوحة حتى يُشعلها فتنة في هذا البلد، ولا نستبعد حصوله على أموال قطرية يدعم بها أعمال الجماعة الإرهابية في مصر“.

وزعم أن أموال المصريين التي تم نهبها عن طريق لجان الإغاثة الإسلامية بالنقابات المهنية، ومنها الأطباء والمهندسين ولجان الزكاة في المساجد والجمعيات الشرعية، خرجت من رحم جماعة الإخوان الإرهابية، وتم توجيهها لقتل المصريين، حسبما قال.

وكان الشيخ محمد جبريل تلقى دعوة من وزارة الأوقاف المصرية لإمامة المصلين في ليلة السابع والعشرين الماضية بمسجد عمرو بن العاص. لكن الشيخ دعا بالانتقام من السياسيين الظالمين والإعلاميين الفاسدين، ما أثار غضب وزير الأوقاف مختار جمعة، الذي حرر محضرا بحقه، ومنعه من إمامة الصلاة في الليالي التالية.

كما منعته أجهزة الأمن بمطار القاهرة من السفر إلى خارج مصر، بدعوى أنه مطلوب للتحقيق، وشن الإعلام المصري حملة شعواء تستهدف تلويث سمعته، وتشويهها، بادعاءات باطلة.

 

*بيان حكومي يحذر: مصر تتعرض لأزمة في الأمن الغذائي والاقتصاد القومي الفترة القادمة

حذرت وزارة البيئة من أن مصر ستتعرض في الفترة المقبلة للعديد من المخاطر والتهديدات والتي تتمثل في إرتفاع مستوى سطح البحر، وارتفاع درجات الحرارة،

 وما يتبع ذلك من نقص موارد المياه وتأثر الإنتاجية الزراعية وصعوبة زراعة بعض أنواع المحاصيل وتأثر المناطق السياحية وكذا الصحة العامة والبنية التحتية، وبالتالي تأثر قطاعات الطاقة والصناعة وأمن الغذاء والاقتصاد القومي.

وكانت وزارة البيئة قد أصدرت تقريرًا عن التغيرات المناخية، ذكرت فيه أن درجات الحرارة على سطح الأرض سجلت زيادة مطردة خلال المائة عام الماضية تتراوح بين 0.5 – 0.7 درجة مئوية بسبب زيادة معدل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري وزيادة تركيزاتها بالغلاف الجوي الناتجة عن الأنشطة البشرية المتمثلة في الثورة الصناعية والتكنولوجية.

وأكد التقرير أن ارتفاع مستوى سطح البحر من 18 إلى 59 سم سيؤدى إلى غرق المناطق الساحلية المنخفضة ودلتا نهر النيل وتأثر مخزون المياه الجوفية القريبة من السواحل، وتأثر جودة الأراضي الزراعية والمستصلحة، هذا بالإضافة إلى تأثر السياحة والتجارة والموانئ بالمناطق الساحلية.

ومن المنتظر أن تؤدى زيادة معدلات وشدة الموجات شديدة الوطأة كالحرارة والبرودة إلى تذبذب معدل سقوط الأمطار كميًا ومكانيًا وزيادة معدلات التصحر والجفاف، ما سيؤدى إلى انخفاض إنتاجية بعض المحاصيل الغذائية كالأرز والقمح وصعوبة زراعة بعضها، وزيادة الاحتياج إلى الماء نتيجة ارتفاع درجات الحرارة وارتفاع معدلات البخر، واختفاء بعض الأنواع من الكائنات الحية، وانتشار سوء التغذية وبعض الأمراض كالملاريا.

وكشف التقرير عن أنه من المتوقع أن يشهد منسوب نهر النيل تراجعًا في تدفقات المياه حتى عام 2040، ما يجعل من الضروري تطوير وتطبيق أساليب فعالة للتعامل مع هذا الوضع سواء في الزراعة أو في الطاقة

 

*مركب صيد مجهولة تخترق ميناء الأدبية بالسويس

صرح عبد الرحيم مصطفى، المتحدث الاعلامي، لهيئة موانئ البحر الأحمر أنهم اكتشفوا واقعة خطيرة، صباح اليوم، بقيام مركب صيد صغير باختراق الأمن والاجراءات التأمينية للموانئ والدخول إلى ميناء الأدبية والوقف بالقرب من أحد الارصفه وتم الاشتباه أن تكون بداخله مواد متفجرة.
أضاف المتحدث الاعلامي لهيئة الموانئ في تصريحات صحفية ان مسئولو هيئة الموانئ توجهوا على الفور وقاموا بتحرير محضر بالواقعة وأخطار كافة الاجهزة الأمنية، وتم تشكيل لجنة بشكل عاجل وتم فحص المركب وتبين أنه ليس بداخله أي مواد متفجرة.
واضاف “ان الواقعة خطيرة ولابد أن يحاسب المقصرين عن الواقعة خاصة أن المركب لا أحد يعلم كيف دخل إلى الميناء وانهم لم يجدوا أي أحد عليه وهو أمر يكشف أن هناك ثغرة أمنية”.

 

*الجيزة.. تجديد جبس “معتقلي العيد” الـ 18 بالطالبية

جدد النائب «الخاص» المساعد الموالي لسلطات الانقلاب، احتجاز 18 معتقلا لحين ورود تحريات الأمن الوطني حول المسيرات الحاشدة التي شهدتها منطقة الطالبية والكنيسة عقب صلاة عيد الفطر أمس.

 وتسلم أهالي الشهداء الذين قتلتهم قوات الانقلاب جثث ذويهم من مشرحة زينهم وتم نقلهم إلى أسرهم، الجمعة، وصرحت نيابة شمال وجنوب الجيزة بدفنها بعد مناظرة الجثث وبيان الجروح وآثار طلقات الخرطوش على جسد المتوفيين عقب التشريح بمعرفة خبراء الطب الشرعي، والاستعلام عن الحالة الصحية لثلاثة مصابين من الأهالي.

 وكانت مظاهرة حاشدة انطلقت أمس بعد صلاة العيد بمنطقة الطالبية بالهرم ،وعندما وصل المتظاهرون إلى شارع محرم بك، هاجمتهم مليشيات السيسي دون سابق إنذار، وارتقى إثر ذلك 5 شهداء من المتظاهرين وأصيب 3 آخرون تم نقلهم إلى مستشفى الهرم وأم المصريين، وقد شيعت جنازة اثنين أمس من مسجد عمرو بن العاص بمصر القديمة.

 


*
خزائن “الأرز” الخليجي تغلق أبوابها في وجه السيسي الفاشل

كشفت وزارة المالية الانقلابية، تراجع نسبة المنح الخارجية التي تتلقاها مصر، بنسبة 84.4%، خلال 11 شهرا، في الفترة ما بين يوليو 2014، مايو 2015.

وقالت الوزارة إن المنح تراجعت بشكل ملحوظ، لتسجل نحو ثمانية مليارات جنيه خلال هذه الفترة، مقابل نحو 51.5 مليار جنيه، في الفترة نفسها من العام المالي 2013/ 2014.

وأشار البيان إلى أن الفترة من يوليو 2013 وحتى مايو 2014، شهدت ورود منح استثنائية، من بينها منح دولتي الإمارات والسعودية، بمبلغ 3 مليارات دولار (نحو 61 مليار جنيه).

وتبلغ قيمة المنح في مشروع الموازنة العامة للعام المالي 2015/ 2016 نحو 2.2 مليار جنيه، مقابل نحو 25.7 مليار جنيه في العام المالي 2014/ 2015، بنسبة انخفاض قدرها نحو 92%.

وبحسب مسؤول انقلابي ،فإن مصر لن تحصل سوى على 300 مليون دولار، العام الحالي من بعض المؤسسات الدولية مثل البنك الدولي وبعض الجهات المانحة لتمويل مشروعات تنموية، موضحاً أن الحكومة لم تنجح منذ المؤتمر الاقتصادي الذي عقد بشرم الشيخ، منتصف مارس الماضي، في الحصول على الـ 6 مليارات دولار التي وعدت بها السعودية والكويت والإمارات في شكل استثمارات (ضمن 12 مليار دولار وعدت بها الدول الثلاث)، بسبب عدم الاتفاق على المشروعات الاستثمارية التي تساهم فيها دول الخليج، وتأخر الحكومة في إصدار اللائحة التنفيذية لقانون الاستثمار، حسب قوله.

وتابع، أن إجمالي المنح وصل إلى 2.2 مليار جنيه فقط، مقابل 25.7 مليار جنيه في العام المالي الماضي، ونحو 95.9 مليار عام 2013/2014، ما يدفع الحكومة الانقلابية للبحث عن مصادر لتمويل العجز الكبير في الموازنة العامة للدولة.

وتوقع خبراء أن نظام السيسي سوف يلجأ لرفع الدعم عن الوقود وغيره من الخدمات الأساسية التي يعتمد عليها الشعب المصري لمواجهة ذلك الانخفاض.

 

 

*مقتل 23 في قصف جوي جنوب العريش والشيخ زويد ورفح بشمال سيناء

زعمت مصادر أمنية بشمال سيناء إن 23 من العناصر التابعة لتنظيم أنصار بيت المقدس قتلوا في غارات جوية نفذتها قوات الجيش بمناطق جنوب العريش والشيخ زويد ورفح بشمال سيناء.

وأوضحت المصادر أن الطائرات الحربية من طراز «أباتشي» نفذت عدة غارات جوية على مناطق المسمى والطريق الدائري الجديد جنوب العريش ، ما أسفر عن مقتل 10 عناصر من تنظيم أنصار بيت المقدس، وتدمير عدة بؤر إرهابية من المنازل والعشش التي تختبئ بها تلك العناصر، وتدمير سيارتين دون لوحات معدنية خاصة بتلك العناصر، فيما نفذت الطائرات الحربية غارتين جويتين متتابعتين بمنطقة التومة جنوب الشيخ زويد ، ما أسفر عن مقتل 13 من أنصار التنظيم، وتدمير 3 منازل تختبئ بها العناصر، ونسف مخزن يحتوي على كميات كبيرة من المتفجرات خاص بهذه العناصر .

من ناحية أخرى، أسفرت الحملات العسكرية البرية التي نفذتها القوات المسلحة بالتعاون مع الشرطة المدنية، بمدن العريش والشيخ زويد ورفح عن ضبط 7 من العناصر “الإرهابية “، وعدد من المشتبه بهم، حيث يجري فحصهم أمنيا لمعرفة مدى تورطهم في الأحداث التي تشهدها سيناء .

 

*خطيب مسجد الراجحي يالرياض: ياشعب مصر لاتنجروا وراء منافق يقتل أبناء شعبه

خطيب مسجد الراجحي بالرياض ياشعب مصر :

لاتنجروا وراء منافق يدعي الديموقراطية الان ويقتل ابناء شعبه افيقوا ياشعب مصر من هذا القتال الأحمق فالنصر والحق معكم

 

 

*شركة أجنبية تستولي على كبرى شركات الأدوية في مصر مما يهدد أمن المواطن !

أعلنت شركة فاليانت الكندية للمختبرات الطبية الجمعة أنها اشترت شركة أمون المصرية لتصنيع الأدوية بقيمة 800 مليون دولار. 

وتعتبر الشركة المصرية من أكبر شركات الأدوية في مصر، ويبلغ رقم أعمالها السنوي نحو 210 ملايين دولار. 

ويبلغ مستوى النمو السنوي للشركة المصرية نحو 20% ولديها مركز إنتاج من بين الأهم في الشرق الأوسط. 

ويتركز إنتاج الشركة المصرية على الأدوية الخاصة بالإسهال وارتفاع الضغط والمضادات الحيوية. 

ومن المقرر أن توضع اللمسات الأخيرة على الصفقة خلال الفصل الثالث من السنة الحالية.  

وتعد المنتجات التي تنتجها الشركة من المنتجات التي تتعلق بصحة المواطن المباشرة ، ومن أهم المنتجات التي تستخدم بكثرة في السوق المصري ، ومن المعروف أن استيلاء الشركات الأجنبية على شركات الأدوية المصريه يضر بالأمن القومي لأي دولة .

 

 

*مخطط «تطفيش» طلاب الأزهر

شكلت نتيجة الثانوية الأزهرية للعام الحالي 2014/2015 صدمة عارمة لكل طلاب الأزهر وأولياء أمورهم وقطاعات كبيرة في الشارع المصري؛ حيث اعتمدت نتيجة الثانوية الأزهرية هذا العام ولأول مرة في التاريخ بنسبة نجاح 28.1% حيث تخلف 59 ألف طالب للدور الثاني، ونجح في القسم العلمي 40.2% فقط من الطلاب، فيما لم ينجح من القسم الأدبي سوى 25.8% فقط من إجمالي الطلاب.
النتيجة المؤسفة لنسب النجاح في الشهادة الثانوية الأزهرية، والتي لا تقارن بحال من الأحوال بنتيجة الثانوية العامة، والتي بلغت نسبة النجاح فيها هذا العام إلى 79.4%، أثارت شكوك الطلاب وأولياء الأمور ونشطاء ومغردين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والذين اعتبروا أن نسبة النجاح بهذا الشكل الهزيل يستحيل أن تكون معيارًا لمستوى طلاب الأزهر.

لغة الأرقام تفضح النظام
واعتبر الطلاب والنشطاء أن النتيجة بهذا الشكل المهين ربما تشير بحسب وصفهم إلى وجود “مؤامرة حقيقة على الأزهر وطلابه” خاصة وأنه بمقارنة نتيجة الثانوية الأزهرية قبل الانقلاب العسكري في الثالث من يوليو 2013 وبعده يتضح أن هناك انخفاضًا ملحوظًا في نسب النجاح.
وبحسب الأرقام والإحصائيات للأعوام الخمس الماضية يتبين أن نتيجة الثانوية الأزهرية قبل الانقلاب العسكري كانت تتراوح دائما مابين الـ 50 والـ 80 % في حين أنها لم تزد عن الـ40% منذ الانقلاب وتنخفض نسب النجاح بشكل تدريجي كل عام.

نسبة النجاح عام 2011 بلغت 60%
وبلغت النتيجة التي اعتمدها الشيخ جعفر عبدالله رئيس الكنترول المركزي لامتحانات الثانوية الأزهرية عام 2011 فإن نسبة النجاح في امتحانات القسمين العلمي والأدبي بلغت 60٪ .
نسبة النجاح عام 2012 بلغت 51 %
وصدق د.أحمد الطيب، شيخ الأزهر على نتيجة الثانوية الأزهرية لعام 2012، حيث بلغت آنذاك نسبة النجاح العامة 51%، فيما بلغت نسبة النجاح بالقسم الأدبي 42 %.

نسبة النجاح عام 2013 بلغت 55%
وكان الشيخ عبد التواب قطب، وكيل الأزهر قد صدق نيابة عن الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر على نتيجة الشهادة الثانوية الأزهرية عام 2013 وبلغت نسبة النجاح الإجمالية لنحو 55.2% فيما جاءت نسبة نجاح فتيات الأدبي فقط 43.7% وبنين الأدبي 53.7% وبنين العلمي 63.3% وفتيات العلمي 68.3 %.
وفي عام 2014 وهو أول عام يؤدي فيه طلاب الثانوية الأزهرية امتحاناتهم في ظل الانقلاب العسكري، انخفضت نسب النجاح من 55% إلى 41.63 %، وهو ما أثار الشكوك وقتها حول تلك النتيجة وهل هي معبرة بشكل حقيقي عن مستوى الطلاب أم لا.

نسبة النجاح عام 2015 لم تزد عن 28%!
وبحسب ما أعلن عنه الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر، فإن نتيجة الدور الأول للشهادة الثانوية الأزهرية بقسميها العلمي والأدبي للعام الدراسي 2014-2015م، وقد بلغت نسبة النجاح للقسم الأدبي 25.8%، في حين بلغت نسبة النجاح للقسم العلمي 40.2%، وبلغت نسبة النجاح الإجمالية للشهادة الثانوية الأزهرية 28.1%، حيث تقدم للامتحان 121722 طالبا وطالبة حضر الامتحان منهم 120069 طالبا وطالبة، نجح في الدور الأول 33796، وبقى للدور الثاني 58976.
وبحسب طلاب أزهريون ونشطاء فإن المؤامرة على الأزهر المتمثلة في تقليل نسب النجاح بشكل كبير لطلاب الثانوية الأزهرية، تهدف إلى عدة أمور، من بينها :
1ـ تطفيش طلاب الأزهر وتحذير أولياء الأمور في مصر من الدفع بأبنائهم للتعليم الأزهري مستقبلاً طالما أن مصير أولادهم سيكون الفشل أو نتيجة سيئة لا تؤهله للكلية التي يطمح إليها.
2ـ هو معاقبة طلاب الأزهر على موقفهم الرافض والمناهض للانقلاب العسكري في مصر، خاصة وأن جامعة الأزهر والطلاب الأزهريون هم أبرز من أنهكوا السلطات في مصر خلال العامين الماضيين بسبب موقفهم الرافض للانقلاب العسكري.
3ـ أن تكون تلك النتيجة السيئة لطلاب الأزهر، هي جزء من ثورة “السيسي” الدينية، حيث أن هناك العديد من الأصوات التي تعالت خلال الفترة الماضية للمطالبة بإلغاء أو تقليل المناهج الشرعية المقررة على طلاب الأزهر بغرض معلن وهو التخفيف على الطلاب، بينما الغرض الحقيقي هو تجفيف منابع العلم الشرعي عند طلاب الأزهر الشريف.

لسنا فشلة وسنظل نفخر بالأزهر
وبحسب “محمد وجيه أحد خريجي جامعة الأزهر والناشط عبر مواقع التواصل الاجتماعي” فإن نتيجة الثانوية الأزهرية هذا العام لا تعبر بحال من الأحوال عن المستوى الحقيقي لطلاب الأزهر، مؤكدا تعرض الأزهر جامعا وجامعة وطلابًا وأساتذة إلى مؤامرة كبرى تسعى لتهميش دوره وربما إلغاؤه بشكل تام”.
وفي حديثه قال “وجيه” نتيجة الثانوية الأزهرية هذا العام تعنى سياسة التطفيش للطلاب، خاصة وأن الأزاهرة هم المسمار فى نعش أى نظام قمعي”.
وأضاف قائلاً “جامعة الأزهر كانت عقبة في وجه الأنظمة المستبدة على مدى الدهر، وستبقى كذلك مهما اختلقوا من أسباب لإبعاد الطلاب عن دخول الأزهر”.
وأبدى وجيه استغرابه من أن ينهي طلاب الثانوية الأزهرية امتحاناتهم قبل امتحانات الثانوية العامة في حين أن طلاب الأزهر بدءوا امتحاناتهم بشكل متأخر عنهم فضلاً عن أن مواد طلاب الأزهر أكبر بكثير من مواد الثانوية الأزهرية!”.
وأضاف قائلاً: “الخلاصة أنه مفيش نظام، وما فيش اداره، وما زال الازهر بسواعد ابنائه قائم، وسنبقى مادام فينا نفس ، خاصة وأن أغلب الأزهر يعشقون تراب الأزهر ويفتخرون به”.

 

منع الدعاء على الظالمين في المساجد. . الثلاثاء 14 يوليه. . شهداء السويس في سجون الانقلاب

شهداء السويسمنع الدعاء على الظالمين في المساجد. . الثلاثاء 14 يوليه. . شهداء السويس في سجون الانقلاب

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*ولاية سيناء” تستهدف دبابة للجيش بالشيخ زويد

أعلن تنظيم “ولاية سيناء” المسلح، مساء الثلاثاء، عن تمكنه من استهداف دبابة للجيش، اليوم الثلاثاء.
وقال التنظيم، في بيان له، إنه تمكن من استهداف دبابة “M60″، بصاروخ موجه، جنوب مدينة الشيخ زويد، بمحافظة شمال سيناء، على الحدود الشرقية.

وبث التنظيم صوراً لعملية استهداف الدبابة عن بعد، والتي يتضح أنها كانت تسير ضمن رتل عسكري للجيش في منطقة صحراوية.

 

* أوقاف الانقلاب” تمنع الشيخ محمد جبريل من أي عمل داخل المسجد

أعلن محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف إيقاف الداعية الشيخ محمد جبريل من أي عمل داخل المساجد، سواء الإمامة، أو إلقاء دروس خاصة بعد أن دعا على النظام الانقلابي في مصر في صلاة التراويح مساء الإثنين بأكبر مساجد مصرـ وهو مسجد عمرو بن العاص بمنطقة مصر القديمة جنوب القاهرة.
وقال الوزير في تصريحات له مساء اليوم الثلاثاء “إن أي شخص سيساعد جبريل في الإمامة أو إلقاء خطب أو دروس بالمساجد سيتم تنفيذ الإجراءات الحاسمة ضده”، مضيفا: “جبريل لو جاء إلى مسجد عمرو بن العاص سيواجه بإجراء حاسم قد يصل لمنعه من الدخول“.

الاوقاف تمنع الشيخ محمد جبريل من الامامه فى جميع المساجد

الاوقاف تمنع الشيخ محمد جبريل من الامامه فى جميع المساجد


وتابع: “تم تحرير محضر ضد جبريل بموجب الضبطية القضائية لأنه تحوّل بالصلاة إلى التوظيف السياسي”، مشيرا إلى إن جبريل ليس خطيبًا، وهناك تعليمات بالالتزام بدعاء القنوت المأثور عن النبي صلى الله عليه وسلم، “ولكن المتاجرين بالدين وهو منهم حول الدعاء إلى خطبة منبرية وسياسية ولون من التمجيد والتغني الصوتي الذى نهى عنه”، وفق زعمه.

وقال جمعة: “سنخاطب التلفزيون المصري وسنطلب منه عدم إذاعة أي تسجيلات لجبريل كما سنطالب الدول العربية بعدم استضافته أو السماح له بممارسة أي أعمال بمساجدها“.

ويأتي القرار، بعد ساعات من فتح وزارة الأوقاف المصرية تحقيقات مع الشيخ محمد جبريل، بسبب دعاءه على نظام الحكم المصري وإعلامه، خلال صلاة التراويح مساء الاثنين، بعد سماح حكومة الانقلاب له بقيادة صلاة التراويح في ليلة 27 رمضان على عادته.

ودعا جبريل الجمعة بقوله وقد غلبه البكاء هو والمصلين: “اللهم عليك بمن سفك دماءنا، ويتّم أطفالنا، اللهم عليك بالإعلاميين الفاسدين، سحرة فرعون، اللهم عليك بالسياسيين الفاسدين، اللهم عليك بمن ظلمنا، اللهم عليك بمن اعتدى على حرمات البيوت، اللهم عليك بمن طغى وتجبر، اللهم عليك بشيوخ السلطان“.

وقال: “نعوذ بك من فساد الإعلام.. ومن جاهلية الحكم والأمراء… ومن ضلال العلماء”، كما دعا الشيخ صراحة على “الحكام الظالمين”، وعلى من قتل الشباب في ميادين مصر، وعلى من سجن الآلاف ظلما، ودعا لأسر المعتقلين والشهداء والمطاردين والمبعدين عن أوطانهم، وسط تأمين آلاف من المصلين بأصوات عالية وبكاء.

ودعا الشيخ جبريل كثيرا بأن “يفرج الله كرب المعتقلين في سجون الظالمين، وأن ينتقم ممن حبسهم ظلما دون جريمة ارتكبوها، وأن يهلك السياسيين الفسدة الذين فرقوا الشعب المصري ولبسوا الحق بالباطل”، وظل يدعو أكثر من 41 دقيقة، خصص منها قرابة 15 دقيقة على الظالمين والفاسدين والمنافقين وقتلة المتظاهرين.

وكانت وزارة الأوقاف قد وافقت على أن يؤم المصلين في الأيام الثلاثة الأخيرة من شهر رمضان كعادته، بعدما منعته العام الماضي. وقال الشيخ مخلص الخطيب المكلف من قبل وزارة الأوقاف بإدارة مسجد “عمرو بن العاص” إن الشيخ جبريل سيتولى إمامة الصلاة، بناء على طلب المصلين الذين قدموا طلبات كثيرة للوزارة.

وأضاف الخطيب في تصريحات صحفية، أن “الوزارة تجل حفظة القرآن، مهما كانت انتماءاتهم السياسية”، مشيرا إلى أن الشيخ جبريل “يتمتع بحب الجماهير له، وهو ما أعاده إلى مكانه في مسجد عمرو بن العاص“.

والشيخ محمد جبريل من أشهر القراء على الساحة المصرية، واعتاد التنقل في شهر رمضان بين العواصم الإسلامية والغربية، لإمامة الناس في المساجد الكبرى والمراكز الإسلامية في أوروبا وأمريكا، والعودة لمصر لإمامة صلاة القيام في الأيام الثلاثة الأخيرة من رمضان.

وشهد محيط مسجد “عمرو بن العاص” تواجدا أمنيا مكثفا، حيث تواجد الآلاف من رجال الشرطة والجيش، تحسبا لخروج مظاهرات عقب انتهاء الصلاة، كما أنه تم وضع حواجز أمنية، وأخضع المصلون للتفتيش قبل دخولهم إلى المسجد.

 

* شهداء السويس في سجون الانقلاب ضحايا للاهمال الطبي أو للتعذيب أو إغتيال أثناء الاعتقال

شهدت محافظة السويس في أقل من عام مقتل 3 من أبنائها في سجون الانقلاب ، هم “محمود عبدالرحمن المهدي” الذي كان ضحية الاهمال الطبي المتعمد بسجن عتاقة ، و “عادل يوسف” الذي تم اغتياله أثناء اعتقاله، و طارق خليل” الذي من قتل إثر التعذيب الذي تعرض له على يد زبانية الانقلاب.

كان “محمود المهدي” قد نقل من محبسه إلى مستشفى السويس العام نتيجة سوء حالته الصحية ، ولكن أمن الانقلاب رفض بقاءه بالمستشفى رغم سوء حالته الصحية و احتياجه للرعاية الطبية، و بعد عشرة أيام من إعادته لسجن عتاقة أصيب بإعياء شديد و إغماء في زنزانته ، و بعد إستغاثات متكررة من زملائه في الزنزانة ، تم نقله مجدداً للمشفى حيث أُدخل على الفور إلى العناية المركزة بسبب تدهور حالته و إصابته بذبحة صدرية، و قد حذر الأطباء من احتمال إصابته بجلطة إن لم يتلق الرعاية الطبية اللازمة، و لكن بعد عدة أيام و كنتيجة طبيعية للاهمال الطبي و التأخر المتعمد في نقله للمستشفى ، توفى “المهدي” في يوم 3 نوفمبر 2014 ، عن عمر يناهز 51 عاماً.

هذا و قد أشاد كل من عرف “المهدي” بخلقه و تدينه و تسامحه ، و بعد وفاته عثر أهله على أبيات شعرية كتبها في آخر صفحات مصحفه كان نصها :

أعرفت ما قاسيت في زنزانتي …. كانت هي القبر الذي يؤيني

لا بل ظلمت القبر فهو لذي التقوى روض …. و تلك جحيم أهل الدين” .

و من ناحية أخرى قامت قوات أمن الانقلاب فجر يوم 26 مارس الماضي بالهجوم على سيارة كان يستقلها “عادل يوسف” برفقة اثنين آخرين بمنطقة الألبان الجديدة شرق محافظة السويس، بعد أن ادعى أمن الانقلاب اشتباههم في قيام “يوسف” و مرافقيه باستهداف كمين للشرطة قرب منزل والدة وزير داخلية الإنقلاب السابق اللواء محمد إبراهيم بمنطقة الملاحة بالسويس، فقاموا بإطلاق وابل من النيران على سيارتهم أسفر عن إصابة أحد مرافقيه و هو عبدالرحمن الجبرتي” بطلق ناري في كتفه وإعتقاله و مقتل “يوسف” و إختطاف جثته.

و لم يقف الأمر عند حد اغتيال “يوسف” البالغ من العمر 52 عاما، ولكن رفضوا تسليم جثمانه لذويه إلا بعد أربعة أيام من إغتياله، و تم ذلك وسط حراسة أمنية مشددة حيث تم دفنه بمقابر أسرته و منع حضور جنازته لغير أهله.

وقد اشتهر “عادل يوسف” بأنه شجاع مقدام و كان يتمني الشهادة في سبيل الله كما كان مرح مع الناس و جاد جدا في العمل الموكل له.

و على جانب آخر قامت عناصر تابعة للأمن الوطني و جهات أمنية تابعة لجيش الانقلاب بإختطاف القيادي بجماعة الإخوان و رجل الأعمال “طارق خليل” و معه القيادي الدكتور “محمد سعد عليوة” ، حيث كان ” خليل” يوصل عليوة” للمستشفى عقب إصابته بأزمة صحية حادة منذ اليوم الأول من رمضان و تعرض الاثنان للتعذيب بمقر احتجاز سري تابع للجيش.

وفي مداخلة هاتفية لـ “محمد طارق خليل” أوضح أن والده لم يتحمل التعذيب فتوفى اثره، و تم إخفاؤه في مشرحة زينهم منذ يوم 28 يونيو الماضي حتى فوجئوا في يوم 2 يوليو الجاري باتصال مِن مَن وصفه محمد بـ فاعل خير” يعمل بمشرحة زينهم ، أبلغه أن والده موجود بالمشرحة منذ خمسة أيام (أي منذ 28 يونيو الماضي)، وعندما ذهب لاستلام جثته شاهد آثار تعذيب صعقًا بالكهرباء في أماكن متفرقة من جسده .

 

و قد شهد جميع من تعامل مع “طارق خليل” بدماثة أخلاقه و مرحه و بشاشة وجهه و علاقاته الواسعة مع كل أطياف المجتمع داخل السويس و خارجها ، و مع معارضي الانقلاب و حتى مؤيديه.

 

حقاً الشهادة لا ينالها أي أحد و نحتسب كلاهما عند الله من الشهداء، فقد قال تعالى : ” مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً

و لكن إلى متى يستمر الانقلاب في تصفية معارضيه متبعاً النهج الذي ينتهجه الصهاينة في التعامل مع الأسرى الفلسطينيين ، و إلى متى يحارب المصريين في بلادهم كما لو كانوا هم العدو بدلاً من أن يحارب عدو البلاد الحقيقي؟!!

 

* تأجيل محاكمة 20 قيادياً بالإخوان عسكرياً أسبوعين

أجلت محكمة عسكرية شمالي القاهرة، اليوم الثلاثاء، محاكمة 20 قياديًا من جماعة الإخوان المسلمين، بينهم عضوان بمكتب الإرشاد، إلى جلسة 28 يوليو/ تموز المقبل، على خلفية تهم وجهتها النيابة العسكرية إليهم، بينها التحريض على “أعمال عنف”، و”إتلاف ممتلكات عامة وخاصة” .

وقال أحمد سعد، عضو هيئة الدفاع عن المتهمين، للأناضول إن “محكمة الجناالعسكرية في منطقة الهايكستب أجلت القضية المتهم فيها كل من (محمد طه وهدان)، و(محمد سعد عليوة) عضوا مكتب الإرشاد، و18 قياديًا آخرين بالجماعة، في القضية رقم 89 لسنة 2015 جنايات شرق عسكرية، أسبوعين إلى جلسة 28 يوليو (تموز) ، للاطلاع على أوراق القضية من جانب المحامين“.

وللمرة الثانية لم يظهر وهدان وعليوة داخل قفص الاتهام، رغم القبض عليهما، وبدء تحقيقات معها خلال الفترة المقبلة بحسب سعد.

ولفت عضو هيئة الدفاع في حديثه لوكالة الأناضول، إلى أنه “برغم القبض على (وهدان) منذ نحو أكثر من شهر، و(عليوة) منذ نحو أسبوعين، إلا إنهما لم يظهرا في قاعة المحكمة، التي حضرها 5 متهمين حضوريا، وباقي المتهمين الخمسة عشر غيابيا“.

وجددت هيئة الدفاع بحسب سعد لدي هيئة المحكمة العسكرية طلب مخاطبة مصلحة السجون للاستعلام عن تواجد “وهدان” و”عليوة” وإحضارهما الجلسات المقبلة.

ويواجه المتهمون بحسب سعد تهم “إتلاف ممتلكات عامة وخاصة، وحيازة مفرقعات، والانضمام إلى جماعة إرهابية، والتحريض على العنف، والتظاهر بمدينة نصر (شرقي القاهرة)، والتجمهر، وإثارة الشغب، وتكدير الأمن العام، والسلم الاجتماعي”، وهو ما ينفيه المتهمون وهيئة دفاعهم .

وكانت جماعة الإخوان، قد اتهمت السلطات المصرية في وقت سابق باخفاء “وهدانو”عليوة”، قبل أن يظهر منذ أسابيع في تحقيقات نيابة أمن الدولة، بحسب مصادر قانونية .

وفي أكتوبر/ تشرين أول الماضي، أصدر عبد الفتاح السيسي، قرارًا بقانون يعتبر المنشآت العامة في حكم المنشآت العسكرية، والاعتداء عليها يستوجب إحالة المدنيين إلى النيابة العسكرية، فيما رفضته جماعة الاخوان المسلمين وقته.

 

 

* بالفيديو : الدعاء الذي تسبب في منع الشيخ محمد جبريل من أي عمل داخل مساجد مصر

قررت وزارة الأوقاف، منع محمد جبريل من أي عمل دعوي بجميع مساجد جمهورية مصر العربية، سواء أكان إمامة أم إلقاء دروس.

جاء ذلك بزعم خروجه عن تعليمات الوزارة في دعاء القنوت بليلة القدر ومحاولة توظيف دعاء القنوت توظيفا سياسيا لا علاقة له بالدين، إنما هو متاجرة بعواطف الناس على أحسن تقدير وذلك حسب زعمهم .

وأضافت الوزارة، أنها ستتخذ إجراءات حاسمة تجاه أي شخص يُمكّنه من المسجد، مؤكدة أن أي صاحب دين حقيقي لا يمكن أن يستغل دور العبادة لتحقيق أمجاد شخصية أو مكاسب مادية أو سياسية على حساب دين الله، وأن من يفهمون دين الله فهما صحيحا لا يمكن أن يقبلوا مثل هذا الابتداع في بيوت الله أو الخروج بدور العبادة عن مقاصدها الشرعية.

 

وأكدت الوزارة أنها ستحرر الليلة محضرا رسميا بهذا التجاوز بموجب الضبطية القضائية الممنوحة لمفتشي الأوقاف، وأنها بدأت تنفيذ القرار بإعادة جبريل إلى بيته ومنعه من إمامة الناس، ليكون عبرة لمن يتلاعبون بشرع الله مع تعميم ذلك على جميع مديريات وإدارات الأوقاف.

 شاهد الدعاء الذي تسبب في منع الشيخ جبريل من الخطابة و الامامة بمساجد مصر :

 

* المحامي المصاب بمحكمة مدينة نصر: رصاص الداخلية أفضل عندي من رصاص الإرهاب

قال المحامي محمد الجمل، الذي اصيب بطلق ناري علي يد امين شرطه بمحكمه مدينة نصر، ان رصاص امين الشرطه والداخليه افضل عنده من رصاص الارهاب.

واضاف الجمل، خلال مداخله هاتفيه له ببرنامج “العاشره مساءً”، انه تلقي الكثير من الرسائل من انصار جماعة الاخوان المسلمين التي تحمل الشماته فيما حدث له، نظرًا لكونه من المعارضين للجماعه.

 

* في عهد الانقلاب: مستوردون مصريون يقتربون من الإفلاس بسبب أزمة الدولار

تسببت أزمة الدولار في خسائر فادحة لشركات الاستيراد المصرية التي اقتربت بعضها من إعلان إفلاسها، بعد فشلها في الحصول على الدولار لتمويل احتياجاتها وتعاقداتها الخارجية من السوق الرسمي وبالأسعار المعلنة.

فيما تلجأ إلى السوق السوداء لتوفير الدولار، ولكن بسعر أعلى من السعر الرسمي بنسب لا تقل عن 10 في المئة، يتم تحميلها على المنتجات المستوردة، ما تسبب في ارتفاع أسعار جميع السلع المستوردة والمحلية التي يدخل في صناعتها خامات مستوردة.

وأعلنت شعبة المواد الغذائية في الغرفة التجارية في القاهرة أن هناك ارتفاعات في أسعار جميع السلع الغذائية، وتراوحت هذه النسب في الزيادات خلال الفترة الأخيرة ما بين 15 و20 في المئة، فيما كانت ارتفاعات أسعار اللحوم والدواجن لا تقل عن 25 بالمئة.

وأرجعت الشعبة هذه الارتفاعات في الأسعار إلى أزمة الدولار وشح العملة الصعبة من السوق المحلي، التي تسببت بدورها في رفع المستوردين لأسعار جميع السلع، خاصة أنهم لا يحصلون على الدولار من السوق الرسمي، ويقومون بتجميعه من السوق السوداء بأسعار مبالغ فيها وأعلى من السعر الرسمي بنسبة لا تقل عن 10 في المئة.

من جهته، قال مستورد محمود بدوي إن شركات الاستيراد ليس لها أي علاقة بالارتفاعات الأخيرة في الأسعار، وإن أزمة الدولار هي التي تسببت في ذلك، حيث يحصل المستورد على الدولار من السوق السوداء بأسعار مرتفعة، بالتالي فإن سعر المنتج المستورد ارتفع نتيجة مباشرة لارتفاع سعر صرف الدولار، وليس للشركات أي ذنب في ذلك.

وأوضح أن حكومة الانقلاب شريك في هذه الأزمة، حيث إنها لا تقوم بتوفير الدولار لجميع شركات الاستيراد، بالتالي لا يحق لها مطالبة المستوردين بعدم رفع الأسعار، لأنه لا يوجد أي مبرر لتحمل الشركات لهذه الموجة الكبيرة من الخسائر التي تنتج عن أزمة سوق الصرف.

وأشار إلى أن الارتفاعات في الأسعار خلقت حالة من الركود، ودفعت بعض الشركات إلى وقف نشاطها لحين استقرار سوق الصرف، خاصة أن صغار التجار وسوق التجزئة لم يتقبل الارتفاعات الجديدة في الأسعار، بالتالي حدث ركود في حركة البيع والشراء التي انخفضت بنسب لا تقل عن 40 بالمئة بسبب موجة الارتفاعات الأخيرة في الأسعار.

وأعلنت الغرفة أن الصناعات الغذائية تعتمد بنسبة 75 بالمئة على الخامات المستوردة، وهذه الخامات يعاني الصناع من تدبير عملات أجنبية لاستيرادها من الخارج.

ولفت بدوي إلى أن البنوك توفر الدولار بعمولة تطلق عليها عمولة تدبير الدولار، بشرط أن يضع المستورد مبلغا بالجنيه المصري يساوي قيمة ما يتم تدبيره من الدولار، وبزيادة 20 بالمئة من قيمة الدولارات المطلوبة.

وهذا يعني أن البنوك تدبر الدولار من الأسواق الموازية، سواء شركات الصرافة أو السوق السوداء، ولكن بأسعار تزيد على 10 في المئة عن الأسعار الرسمية.

 

 

* السيسي: “يعني ربنا هيعذب البشر يوم القيامة عشان لم يؤمنوا بيه؟ لأ دي حاجة صعبة أوي

 

* دعاء”جبريل” على الإعلاميين الفسدة والسياسيين القتلة يشعل مواقع التواصل

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الثلاثاء، احتفالًا بدعاء الشيخ محمد جبريل، خلال صلاة التراويح أمس في مسجد عمر بن العاص، على الإعلاميين الفسدة والسياسيين القتلة.

جبريل: أحساسي أنها ليلة القدر

قال الشيخ محمد جبريل، في تدوينة له على الـ”فيس بوك” بعد الصلاة، إن هذه ليلة من ليالي الله المليئة بالنفحات والبركات والتهاب المشاعر وانتظار فرج الله وحسن الظن به جل في علاه، وإحساسي أنها ليلة القدر“.

وأضاف أن الحقيقة التي لا مراء فيها، أنه رغم إمامتي للمسلمين في أكثر مساجد العالم، إلا أنه سيظل مسجد عمرو بن العاص هو تاج الجوامع كلها، وقد بناه صحابة رسول الله -صلي الله عليه وسلم، وأيضًا يكون في ليلة القدر أكبر تجمع في العالم الإسلامي بعد الحرمين الشريفين، وأسأل الله القبول وألا يحرمنا فضل ليلة القدر وبركة ليلة القدر وعتق ليلة القدر وأن يجعلها بداية لأفراحنا ونهاية لأحزاننا، والحمد لله الذي بنعمته الصالحات، والله اكبر ولله الحمد“.

أقام الحجة على علماء العسكر

ومن جانبه، قال حاتم عزام، نائب رئيس حزب الوسط، إن القارئ الشيخ محمد جِبْرِيل أقام الحجة على علماء العسكر، النسخة الأسوأ من حكام السلاطين، وعلى المغيبين.. تقبل الله منك وممن قاموا الليل معك.. آمين.

وقال الناشط عمرو الهواري، على الـ”فيس بوك”: “إن ما فعله الشيخ محمد جبْريل اليوم في صلاة التراويح بمسجد عمرُو بن العاص أكبر مساجد القاهرة وأكثرها عراقة وهو يصلّي وخلفه آلاف المُصلّين في منظر مُهيب، درْس لكل عالم أو شيخ أو داعية لسه خايف وساكت عن الظلم اللي بيحصل“.

وأضاف، الشيخ دعا على الحُكَّام الظلمة وأعوانهم من الإعلاميين ومشايخ السلاطين، دعا على الفراعنة وظلمهم للبشر والعباد، دعا للمعتقلين والمظلومين وأهاليهم وأسرهم وزوجاتهم وأبنائهم، دعا بحُرقة والكُل بيأمّن وراه في منظر يقطّع القلوب فعلًا“.

لم يستغل دينه للتدليس على الناس

وقال الناشط محمود حسن، إن الشيخ جبريل لم يخف أو يسكت ولا برَّر ولا نافق ولا داهن، الراجل مطلعش يكلّمنا عن التقوى والزُهْد والوَرَعْ في برنامج بياخد منه ملايين ومن داخل استوديو فخم وهو لابس بدلة شيك وساعة نضيفة ومحدد دقنه وماسك موبايل آخر موديل، مجابش حد يصوّرُه وهو مبتسم وبيقولنا إن الدين حلو وجميل وكيوت وإن ربنا يا جماعة غفور ورحيم أوي أوي“.

وأضاف “الراجل مضحكش علينا بشوية كلمات لا تُسْمن ولا تُغني من جوع، مستغلّش علمُه ودينُه في إنه يدلّس عالناس ويضحك عليهم ويضيَّع أهم شيء ممكن عالم أو داعيه يعملُوه إرضاءً لربنا وهو وقوفهم ضد الظلم وقوْل الحق في وجه سُلطان جائِرْ ولو بكلمة أو دعْوة“.

عرفنا دور العلماء

وقال أسامة هاني: “شكرًا للشيخ محمد جبْريل لإنه احترم عقولنا، وشكرًا ليه لأنه عرّفنا إن العالِمْ أو الداعية مش مهمتهم الوحيدة هو الكلام في الحياة والحجاب والصلاة والصُوم والتنمية البشرية بغض النظر عن أي ظُلْم بيحصل حوالينا وعرّفنا إن الدين جزء لا يتجزّأ من حياتنا الواقعية“.

وأضاف، بالنسبة لباقي العُلماء والمشايخ والدُعاة بتوع الفضائيات اللي بقالهم تلاتين يوم في رمضان بيطلعوا يتحفونا بكلامهم الجميل عن الحياه وإن الدين يُسر مش عُسْر، عاوز أقولهم إن الشيخ محمد جبريل أرْجل وأصْدق وأحبّ لقلوبنا منكم كُلكم، وعاوز أفكّرهم بمقولة العزّ ابن عبدالسلام لما قال: “من نزل بأرضٍ استفشى فيها الزّنا ليُحدّثهُم عن حُرْمةِ الرّبا فقد خان، وشُكرًا“.

درس لكل عالم وشيخ

وقال الناشط شريف عاطف، إن الشيخ محمد جبريل يدعو بحرقة على الظالمين ويؤمن خلفه آلاف المصلين في أكبر تجمع لصلاة التراويح في العالم بعد الحرمين الشريفين في مسجد عمرو بن العاص، رضي الله عنه، في مصر القديمة ليلة 27 رمضان 1436 هـ“.

وأضاف “يدعو على الظالمين من الإعلاميين وعلماء السلاطين وعلى من ينتهك حرمات البيوت والنساء ويروع الآمنين من المسلمين وعلى الظالم المتكبر أن يهلكه الله ويعذبه، ويدعو للصالحين من المعتقلين أن يفك الله أسرهم وللمستضعفين أن يرحمهم وأن يرفع الظلم عنا وعنهم.. وسط بكاء شديد من جموع المصلين.. نسأل الله أن يؤيده بالحق ويؤيد الحق به ويحفظه ويحفظنا ويرفع عن مصر البلاء وعن المسلمين أجمعين عاجلاً غير آجل يا رب العالمين لربي الحمد“.

وقال الناشط جهاد جان: “إن دعاء محمد جبريل على العلويين والصفويين والإعلاميين والظالمين وللأسرى والشهداء وأهالي المعتقلين وزوجاتهم وأطفالهم وبناتهم والناس بتأمن وراااه كان المسجد بيترج رج من صيحات المصلين!”.
وأضاف “تحس إن كل واحد بيصلي وراه بيتقطع على حال المسلمين ومش في إيديه إلا الدعاااء“.

 

* السيسي يواصل هجومه على الاسلام : في شباب كتير ألحدو ..يعني مخرجوش من الإسلام!

واصل الخائن عبدالفتاح السيسي هجومه على ثوابت الإسلام، فبعد وصفه النصوص المقدسة في الإسلام بالنصوص التي تعادي الدنيا كلها، قال أمس في كلمته بمناسبة احتفالية ليلة القدر معلقا على ظاهرة الإلحاد التي تفشت في عهده أن الملحدين لم يخرجوا من الإسلام.

 

* إسراء الطويل في رسالة من سجن القناطر.. قصة أيام الاختفاء والسجن

ننشر أول رسالة تكتبها إسراء من داخل السجن، تقدم فيها روايتها للأحداث

وفيما يلي نص الرسالة:

(1) بيننا صديق لا يعرف الكلل.. مخلص رقيق إن قال فعل:

يوم الاتنين 1 يونيو كانت جلسة صهيب، بكلم عمر في التليفون بحكيله خايفة على صهيب وياريت لو كنت أقدر أشيل عنه.. عمر يحكيلي لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا وكل واحد وقدَره وملناش غير إننا نقف جنبه.. يلا نتفسح.. هخلص شغل وننزل نركب خيل.

(2) In Time:

في نفس اليوم الصبح عمر حكالي أشوف فيلم In Time، وكنت بحكي مع عمر إنه الحمدلله إننا منعرفش الغيب ولا هنموت إمتى ولا إيه اللي هيحصل وحاولت أتخيل لو كنت أعرف كنت اترعبت.. وإحنا راكبين الخيل سرحت.. عمر سألني سرحانة في إيه.. وكنت بفكر خايفة الوقت يخلص وإحنا مع بعض.

(3) العشاء الأخير:

بعد الخيل أنا وعمر محتارين نروح ناكل فين.. من أكتر الحاجات اللي بحبها في عمر إنه بيحب يجرب الأكل الجديد.. كل أسبوع لينا نجرب مكان جديد عالأقل.. هو مكانش أكل في تشيليز قبل كدا وأقرب فرع في نايل سيتي الزمالك.. قعدنا وطلبنا الأكل وكنا مبسوطين.. صهيب بيتصل على عمر: أنا جاي.. أكل سلطة بس.. خرجنا لقينا مراية وقفنا نتصور فيها إحنا التلاتة.. اتصورنا كتير.. صهيب وقف يصلي العشاء.. خلص.. خرجنا.. 3 رجالة بيوقفونا.. بطاقاتكو.. موبايلاتكو.. اركبوا الميكروباص دا.. فكرت الأول إننا بنتخطف.. حاولت كتير أقولهم عايزة أكلم أهلي بس مفيش فايدة.. ببص ورايا لاقيت صهيب وعمر متغميين.. سألت اللي شكله كبير فيهم هوا حضرتك أستاذ مين؟ قال حسام فرج.. طب الـ title بتاعك إيه؟.. ضحك وقال أنا ظابط واقعدي ساكتة.. دقيقتين وطلب مني أغمي عيني بطرحتي.. بس الطرحة قصيرة.. صهيب قلع تي شيرت وقال له اديهولها تغمي عينها بيه».

(4) 15 يومًا في أمن الدولة:

تحقيقات.. صهيب وعمر مشيوا.. أنا لوحدي.. مفيش بنات تانية هنا.. 15 يوم عيني متغمية.. رعب.. مش عارفة أحكي إزاي.. مش قادرة أحكي لكنها تجربة مرعبة.. أول خمس أيام فضلت كل يوم أقول لنفسي إنهم هيروحوني النهارده.. سادس يوم فقدت الأمل.. طول الوقت عياط.. كنت حاسة إن كل دا مش حقيقي.. كإنه عذاب القبر.. مش عارفة.. كنت هتجنن على أهلي.. بابا وماما حصلهم حاجة.. وأدعي.. وأدعي.. وأدعي.. مكنش عندي غير الدعاء والعياط.. مش عارفة أحكي.. في اليوم الـ 15 خرجوني على عربية الترحيلات.. لقيت نفسي في نيابة أمن الدولة العليا.. 18 ساعة متواصلة تحقيق في حياتي كلها.. وأنا مش فاهمة أي حاجة من اللي بيحصل.. بقالي 16 يوم ماستحمتش.. ورجلي مش قادرة تشيلني بسبب إصابتي اللي مخفتش منها (اتصبت برصاصة يوم 25 يناير 2014 جزء منها دخل في عمودي الفقري سببلي شلل مؤقت لسه بعاني منه بمشي بعرج).. أرجوك عايزة أكلم أهلي بس.. وكيل النيابة يقولي هتروحي السجن النهارده وهنكمل تحقيق بكره».

(5) سجن القناطر:

أنا لابسة بنطلون وبلوزة وكارديجان وطرحة قصيرة.. التهم الموجهة ليا الانضمام لجماعة الاخوان.. إمداد الجماعة.. فبركة الأخبار خارج وداخل مصر.. إيه ده؟ هوا أنا مين أصلا؟!! طب الحاجات دي كلها محصلتش ومفيش أي حاجة عليا.. دخلت السجن.. أول مرة أشوف ناس كتير وستات كتير.. ودوني عنبر «الإيراد الجديد».. معيش هدوم غير الجلابية بتاعت السجن اللي وكيل النيابة بعد كدا قاللي اسمها «الشُلّ».. مبطلتش عياط ومش ببطل.. أنا ضغيفة جداً في الحقيقة وطول الوقت بعيط.. عادي.. الدموع جميلة.. أنا جالي جرب 17 يوم ماستحمتش.. أهلي عرفوا إني في سجن القناطر وجولي تاني يوم الموافق واحد رمضان.. الحمدلله.. الحمدلله.. الحمدلله.. كأنني ربنا أحياني من القبر.. فضلت أعيط بعدها وأقول آمنت بالله.. إحساس غريب.. كإني خرجت من القبر فعلا.. السجن مرعب.. عالم تاني.. اللي جايين مخدرات ودعارة وآداب ونشل وأموال عامة.. أشكال عجيبة وقصص عجيبة كإنهم وحوش.. كل الناس بتفتن على كل الناس.. وكلهم عايزين مشاكل لبعض وبيكرهوا بعض.. وكل الستات بتدخن.. السجن وحش أوي أوي أوي.. أنا بكره السجن.. لما أتعب بنام وأصحى مفزوعة أنا فين؟! باحس طول الوقت إنه كابوس.. إزاي أنا جيت هنا وإزاي كل ده حصل وبيحصل؟ أنا عايزة أروح لماما وبابا.. قعدت 9 أيام في الإيراد بعد كدا ودوني زنزانة الإخوان.. معروف إن أنا مش إخوان ولا أي حد من عيلتي.. المهم إن محدش بيدخن في الزنزانة عشان كنت بموت من السجاير في الإيراد.. كل حاجة صعبة أوي.. البيت وحشني.. عيلتي وحشتني.. أصحابي وحشوني.. أنا عايزة أروح البيت».

(6) وتهدينا الحياة أضواء في آخر النفق.. تدعونا كي ننسى ألمًا عشناه:

أنا مش عارفة إيه اللي بيحصل.. بس كل يوم وكل وقت بدعي.. ربنا كريم.. أنا زعلانة جداً من مصر.. في كل حاجة.. بس كل يوم في السجن مستنية يقولولي يلا هتروحي البيت النهارده.. عشان أنا زعلانة جدًا بجد.. يارب الكابوس ده يخلص.. أنا ضعيفة في الحقيقة وبعرفش أكتب.. بس عايزة أحكي مع إني مش فاهمة حاجة من اللي بيحصل كله بس أنا مستنية حاجة تفرحني.. يارب.. وأنا بحب بابا وماما وإخواتي.. وبحب أصحابي جدًا جدًا.. يارب كل حاجة تبقى كويسة.

(7) إخلاء سبيل:
وأنا بكتب الرسالة جه خبر إخلاء سبيل سمر النجار وطنط فريدة.. أنا فرحانة وحاسة إني هخرج قريب.. الحمدلله كتير وعقبالي grin emoticon كفاااااية شقا بقى.

* آه صحيح.. اي حد هيقول عليا حرائر وحيات امي هبهدله لما اطلع .. بس كدا colonthree emoticon *وُجهت لإسراء تهم الانضمام لجماعة محظورة ونشر أخبار كاذبة، وهي ما زالت
محتجزة في سجن القناطر على ذمة التحقيق.

 

 

 

داخلية الانقلاب لمعتقلي العقرب هنموتكم بالبطيء. . الأربعاء 8 يوليه. . فقر مائي مدقع قريباً

داخلية الانقلاب لمعتقلي العقرب هنموتكم بالبطيء

داخلية الانقلاب لمعتقلي العقرب هنموتكم بالبطيء

داخلية الانقلاب لمعتقلي العقرب هنموتكم بالبطيء. . الأربعاء 8 يوليه. . فقر مائي مدقع قريباً

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

لا خير في أمة تنسى ابنائها في السجون

لا خير في أمة تنسى ابنائها في السجون

* الداخلية لمعتقلي العقرب : “هنموتكم بالبطيء

قال ذوي معتقلي سجن العقرب بالقاهرة أن قوات السجن تمنع الطعام لمدة طويلة عن المعتقلين في رمضان تصل إلى يوم كامل.

وأكد ذوي المعتقلين أن إدارة السجن أن قدمت طعاما لهم فيكون بكميات لا تكفي طفل صغير وردئ وسيء الطعم ولا يحتوى على “ملح” نهائيا.

وأكدوا أيضا أن إدارة السجن قالت للمعتقلين “هنموتكم بالبطيئ” بعد أن منعتهم نهائيا لمدة جاوزت الشهر من التريض والتعرض لأشعة الشمس مما أصاب الكثير منهم بآلام في العظام والأسنان.

 

 

* رسالة من “نساء ضد الانقلاب” بالبدرشين: اغضب لعرضك

نظمت حركت ‏نساء ضد الانقلاب بالبدرشين سلسلة بشرية بوسط المدينة عقب صلاة التراويح مساء الثلاثاء.
رفعت خلالها المشاركات لافتات “اغضب لعرضك” و”زنزانة ” تنديدا بحبس الفتيات داخل سجون الانقلاب ومطالبة كل حر ان يهب للدفاع عن الفتيات المعتقلات و تحريرهم من سجون الانقلاب

 

* قوات الجيش تحرق منزل من 3 طوابق بالعريش وقت الافطار

اقتحمت قوات الجيش بمدينة العريش شمال سيناء، منزل الحاج عطوة كيلاني، تاجر عطارة بالعريش، وأخرجت النساء وألقت بقنبلتين حارقتين داخل المنزل، وسط ذهول أصحاب المنزل وجيرانهم، وقد تسببت القنابل الحارقة في اشتعال النيران بكامل المنزل، وأحدثت تصدع في السقف والحوائط، وإصابة أحد افراد الاسرة اصابات بالغة وتم نقله إلى المستشفى.

ومن ثم ذهبت القوات لمحل العطارة، واعتقلت نجله، عبدالله عطوة، وصديقه خالد، وسط استياء شديد من الجيران وأهل مدينة العريش لحرق منازل المواطنين دون أية أسباب.

 

* الانقلاب يأكل كلابه .. التحقيق مع «برهامي» بتهمة ازدراء الأديان

دافع عضو الدعوة السكندرية البرهامية ، سامح عبدالحميد، عن موقف الانقلابي المجرم “ياسر برهامي” ، نائب رئيس الدعوة السكندرية البرهامية ، خلال عرضه على النيابة مساء أمس الثلاثاء، للتحقيق معه في اتهامه بازدراء الأديان”.

وأضاف عبدالحميد، أن “برهامي أوضح للنيابة بإثبات الخلاف العقائدي بين الإسلام والمسيحية، وأن تدريس علم مقارنة الأديان لطلاب العلم لا يعنى نهائيًا ازدرائها”، مشيرًا إلى أنهم “الأحرص على وحدة الوطن“.

وأشار إلى “أننا كمسلمين نعظم المسيح عليه السلام جدًا كرسول وأننا لا يمكن أن نزدرى دينه”، مؤكدًا أن “أبناء الدعوة البرهامية هم من دافعوا عن الأقباط إبان أحداث ثورة 25 يناير وحموا الكنائس والبيوت والمحلات، وأنهم شركاء في الوطن ننهي عن الاعتداء عليهم في أرواحهم وأعراضهم وأموالهم وفاء بالعقد الاجتماعي بيننا وهو الدستور”، بحسب قوله.

ولفت القيادي بالدعوة البرهامية إلى أن “النيابة العامة أمرت بصرف برهامي من سراي النيابة بضمانه الشخصي، وأن هناك اختلاف بين الأديان وليس ازدراء أديان، ونحن نؤمن بالمسيح كنبي ورسول، ونتعايش معهم وديننا يأمورنا بالمعاملة الحسنة“.

كما أوضح أن “بعض المسحيين يحتكموا للدعوة السلفية في حل مشاكلهم الخاصة”، متهمًا الانقلابي نجيب جبرائيل المحامي القبطي برفعه دعاوي وبلاغات كيدية ضد «برهامي» للتشهير به وتشوية حزب النور الانقلابي مع قرب الانتخابات البرلمانية الانقلابية ، معتبرًا أن “الشكاوي نابعة من حقد للدعوة السلفية (البرهامية ) وشبابها”.

 

* داخلية الانقلاب بالمنوفية تختطف أستاذ جامعي من عيادته بشبين الكوم

اختطفت قوات امن الانقلاب بالمنوفية الدكتور اسامة عبيد الأستاذ بكلية الطب بجامعة المنوفية من مركزه الطبي للاشعه التشخيصية بشبين الكوم وسط حاله من الاستياء الشديد من المرضي وأهالي المنطقة.

 

 حيث يتمتع الدكتور اسامه بالسمعة الطيبة والكفاءة المهنية العالية في مجال تخصصه وتم اقتياد المختطف الي جهة غير معلومه .

 

 

* مجزرة الحرس الجمهوري.. جريمة موثقة ومازال الجاني طليقاً

 

 

 

*بيان من الحاج حافظ سلامة بخصوص الاعتداء على مسجد الشهداء بالسويس

 

“وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن مَّنَعَ مَسَاجِدَ اللّهِ أَن يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِي خَرَابِهَا”

( إن لبيوت الله حرمتها وقدسيتها )

 

1- إن مسجد الشهداء الذى أدى واجبه فى أثناء الحروب المتتالية وكان رمزاً لصمود أبناء السويس وتمسكهم بوطنهم وشهد به أعداء البلاد ولم يفلح شارون بجيوشه فى المساس به وامتدت الأيادي لتخريبه.

2- إن حى السويس بعد معاينته للأضرار التى لحقت بالمسجد وملحقاته قال أنه تعرض لسقوط سور المسجد بالإضافة إلى التصدعات التى نتجت عن استعمال حفار ( ذو شاكوش) نتج عنه تلك التلفيات حكمت المحكمة بناءً على هذه التقارير بالسجن على مرتكبي هذه الوحشية على بيت من بيوت الله ثلاث شهور( وغرامة 50 ألف جنية ) خمسمائة جنية كفالة ووقف العمل لصاحب العقار والمقاول.

3- وفى محكمة الاستئناف ادعت المهندسة فى شهادتها أمام المحكمة الموقرة أن هذا السور بنى بدون ترخيص وبأن بناء المسجد متهالك ولو استعملت أدوات الهدم اليدوية لسقط هذا الحائط لتبرئة الجناه فأين كانت هى عند بناء المسجد إذا كان بني بترخيص أم عدم ترخيص قبل أن تولد وهذا كان لتضليل العدالة وتبرئة المتهمين ولهذا التلاعب بين ما حررته واعتمده رئيس الحى وبين ما أدت به من شهادة أمام محكمة الاستئناف وقدم للنيابة الموقرة ولقضائنا.

فوجئنا أمام القضاء المستأنف بهذه الشهادة المضللة ولها أن تجرى التحقيقات مع مرتكبى هذه الجريمة أن بيت الله الذى تم الاعتداء عليه يناشد أبناء السويس الوقوف أمام هؤلاء المعتدين والمتلاعبين بقرارتهم مع تمسكنا بما قررته لجنة الإسكان قى تقريرها والمعتمد من السيد الوزير المحافظ بضرورة انتداب لجنة من مركز بحوث البناء لما لدية من أجهزة حديثة لكشف ما أصاب أساسيات المسجد مما أدى إلى تصدع جدران المسجد.

وأحذر وأحذر من أى يد تمتد إلى حائط المسجد قبل أن تقرر لجنة بحوث البناء عن حقيقة ما أصاب المسجد من تصدعات.

كما أن جمعية الهداية الإسلامية كفيلة بإذن الله بكل ما تقرره لجنة بحوث البناء.

الله أكبر الله أكبر

لبيك لبيك لبيت الله ونحن فداه يا شعب السويس

رئيس جمعية الهداية الإسلامية

حافظ على سلامة

 

 


*
أمن الانقلاب يقتحم منزل الشهيد د.هشام خفاجي شهيد مجزرة أكتوبر ويحطم كل محتوياته ويعتقل 12 شخص من أقرباءه وجيرانه

 

 

*وفاة معتقل نتيجة الإهمال الطبي

كشفت مصادر من أسرة المعتقل في سجن وادي النطرون عصام حامد عن وفاته في مستشفى السجن, بسبب الإهمال الطبي.
وكان حامد ذو الخمسين عاما يعاني عدة أمراض تتطلب نقله خارج السجن، لكن السلطات رفضت نقله. وقد علم أهله بخبر الوفاة بشكل غير رسمي بعد انتقال جثته إلى مشرحة زينهم.
وقد اعتقل الرجل أثناء مجزرة فض اعتصام ميدان النهضة يوم 14 أغسطس/آب 2013، ليظل في السجن حتى وفاته.
وفي الأثناء، خرجت مظاهرات -في محافظات عدة- مناهضة للانقلاب العسكري ومؤيدة لعودة الشرعية.

وندد المتظاهرون بأحكام الإعدام الصادرة بحق الرئيس المعزول محمد مرسي وآخرين من رافضي الانقلاب.
كما رفعوا أعلاما مصرية وأخرى ترمز لشعار رابعة، ولافتات حملت عبارات مؤيدة للرئيس مرسي.
وندد المتظاهرون بالانقلاب العسكري وبالقضاء المصري، وطالبوا بإطلاق جميع المعتقلين السياسيين، ووقف التعذيب داخل السجون ومقار الاحتجاز.

 

 

 

*خسائر البورصة تتواصل بـ 4 مليارات جنيه في بداية تعاملات الأربعاء

انخفضت مؤشرات البورصة المصرية جماعياً في بداية تعاملات الأربعاء، حيث انخفض المؤشر الرئيسي للبورصة «EGX30» بنسبة 1.87% ليصل إلى 7608.25 نقطة.

وخسر رأس المال السوقي للأسهم المقيدة نحو 4 مليارات جنيه، مسجلا 475.2 مليار جنيه.

وانخفض مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 بنسبة 0.87% ليصل إلى 414.98 نقطة، فيما انخفض المؤشر الأوسع نطاقا EGX100 بنسبة 1.2% ليصل إلى 877.92 نقطة.

سجلت قيمة التداولات نحو 131.34 مليون جنيه، بكمية تداول بلغت 52.13 مليون سهم، تم تداولها من خلال 4.879 ألف عملية.

 

 

 

*مصر على أعتاب “فقر مائي مدقع” بعد بدء تشغيل سد النهضة

أكد حسام مغازي وزير الموارد المائية والري،في حكومة الانقلاب العسكري، أن مصر دخلت مرحلة “الشح المائي”، مشيرًا إلى أن نسبة العجز المائي في ازدياد، وتبلغ حاليًا نحو 24 مليار متر مكعب، بحسب ما أوردته صحيفة الوطن الداعمة للانقلاب العسكري.

وأوضح الدكتور نادر نورالدين أستاذ الأراضي والمياه بكلية الزراعة جامعة القاهرة، أن وصول مصر لمرحلة “الشح المائي”، يعني أن الموارد المائية للدولة أصبحت أقل من احتياجات المواطنين.

وأشار نورالدين، في تصريحه لـ”الوطن”، إلى أنه من المفترض أن يكون نصيب الفرد في مصر 1000 متر مكعب، ولكن في الواقع يعد نصيب الفرد حاليًا 680 متر مكعب، متوقعًا قلة نصيب الفرد أكثر مما هو كائن، بعد بناء سد النهضة.

ولفت أستاذ الأراضي بكلية الزراعة جامعة القاهرة، إلى أنه من المفترض أن تكون موارد مصر المائية 90 مليار متر مكعب، لوصول معدل السكان إلى 90 مليار مواطن، لكن تقل هذه النسبة لتصل إلى 60 مليار متر مكعب، ووصل العجز في نصيب الفرد إلى 30 مليار متر مكعب، مرجعًا سبب وصولنا إلى هذه المرحلة إلى ذلك.

وأضاف نورالدين، أن مصر على أعتاب “الفقر المائي المدقع”، بسبب توقع وصول العجز إلى 75 مليار متر مكعب بعد بدء تشغيل سد النهضة.

وأوضح محمد نصر علام وزير الري الأسبق، أن تعبير “الشح المائي” يعني درجة من درجات الفقر، مشيرًا إلى أنه تعبير مخفف للفقر المائي.

وفرق علام،  بين تعبير الفقر المائي “العلمي”، والشح المائي “السياسي”، لافتًا إلى أنه يعني قلة حصة المياه للفرد بأقل من النصف.

 

 

 

* ١٥٥٢ حالة انتهاك بالجامعات خلال العام الدراسي الحالي
قالت منظمة حقوقية مصرية إن الجامعات شهدت ١٥٥٢ حالة انتهاك خلال العام الدراسي ٢٠١٤ -٢٠١٥.
وبحسب تقرير مؤسسة “حرية الفكر والتعبير” (غير حكومية)، الذي حمل عنوان الجامعة تحت الحصار”، فإن الجامعات المصرية شهدت ١٥٥٢ حالة انتهاك، تضمنت 3 حالات قتل، والقبض على ٧٦١ طالبًا خلال العام، ومعاقبة ٥٢٣ طالبًا بجزاء تأديبي أصدرته إدارات الجامعات ضد الطلاب دون المثول لمجالس تأديبية عادلة ومنصفة.
وأشار التقرير الذي صدر، اليوم الربعاء، وحصلت الأناضول على نسخة منه، إلى إحالة 89 طالبًا وطالبة للقضاء العسكري خلال العام، لافتًا إلى أنه “طبقًا لقانون حماية المنشآت فإن السلطة حولت الجامعات إلى منشأة عسكرية وأطاحت بحق الطلاب في المثول أمام قاضيهم الطبيعي وبالتالي ضمانات المحاكمة العادلة”.
ونهاية أكتوبر/ تشرين أول الماضي، أصدر المصري “عبدالفتاح السيسي” قانونًا اعتبر بموجبه المنشآت العامة (ومن ضمنها الجامعات) في حكم المنشآت العسكرية، والاعتداء عليها يستوجب إحالة المدنيين إلى النيابة العسكرية.
ورصد التقرير ١٧٦ انتهاكًا تنوع بين “اقتحام جامعات، وإتلاف ممتلكات، واحتجاز إداري، وتعدي بالضرب، وفض تظاهرات، ومنع فعاليات سياسية، ومنع دخول الجامعة وتهديد إداري”.
وتناول تقرير المنظمة “نماذج لحالات انتهاك الحرية اﻷكاديمية شملت تدخل إدارات الجامعات ووزارة التعليم العالي في عمل أعضاء هيئة التدريس والباحثين الأكاديميين، بالإضافة للقيود المفروضة على حرية البحث والنقاش والتدريس، والتي تؤثر بالسلب على التعليم والبحث العلمي”.
وذكر التقرير نماذج لانتهاك الحرية الأكاديمية تتمثل في “منع باحث بجامعة الأزهر من الحصول على الدكتوراه، وتعديل عناوين بعض الرسائل العلمية لمجموعة باحثين بجامعة الأزهر، ووقف أستاذ بجامعة المنصورة وآخر بجامعة القاهرة“.
ومؤسسة “حرية الفكر والتعبير” أسسها مجموعة من المحامين والباحثين عام 2006 ، وتتخذ من الدستور المصري والإعلان العالمي والمعاهدات الدولية مرجعية لها، وتهتم بالقضايا المتعلقة بتعزيز وحماية حرية الفكر والتعبير في مصر، وتركز في عملها على الأبحاث والرصد والتوثيق والدعم القانوني وتتخذ من العاصمة المصرية مقرًا لها.
ومنذ الإطاحة بـ”محمد مرسي”، أول رئيس مدني منتخب، والمنتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين، يوم 3 يوليو/ تموز 2013، تتهم السلطات المصرية قيادات جماعة الإخوان وأفرادها بـ”التحريض على العنف والإرهاب”، قبل أن تصدر الحكومة قرارا في ديسمبر/ كانون أول 2013، باعتبار الجماعة “إرهابية”.
فيما تقول جماعة الإخوان إن نهجها “سلمي” في الاحتجاج على ما تعتبره انقلابا عسكريا” على مرسي الذي أمضى عاما واحدا من فترته الرئاسية المقدرة بأربع

 

 

*سفير السيسي في فرنسا: لا حوار مع “الإخوان

نشرت صحيفة “جون أفريك” الناطقة بالفرنسية، حوارا أجرته مع إيهاب بدوي، سفير نظام عبدالفتاح السيسي في فرنسا، والناطق الرسمي السابق باسم الرئاسة المصرية، حول تفاقم ظاهرة الإرهاب رغم السياسات الأمنية المتشددة التي يعتمدها النظام المصري، وإمكانية الحوار مع حركة الإخوان المسلمين التي لا تزال تصر على السلمية في تحركاتها، وموقفه من الإعلام الدولي الذي لم يتوقف عن توجيه الانتقادات للسيسي بسبب سوء إدارته للبلاد.

وقالت الصحيفة في تقريرها، إن مصر في حالة حداد، بعد أن تم اغتيال النائب العام هشام بركات في 29 حزيران/ يونيو، وبعد يوم واحد قامت المجموعات المسلحة الموالية لتنظيم الدولة في سيناء، بمهاجمة قوات الأمن وقتل العشرات منهم.

وسألت الصحيفة إيهاب بدوي حول إمكانية اعتبار تزايد نشاط المجموعات “الإرهابية” في مصر بمثابة فشل ذريع لحرب السيسي ضد “الإرهاب”، ولكنه أكد أن القضاء على “الإرهاب” يتطلب طول نفس، “وقد كانت مصر قد نجحت في هذا التحدي خلال سنوات التسعينيات”، على حد قوله.

واعتبر بدوي أن هذه الحرب لا يمكن أن تؤتي ثمارها خلال سنتين فقط، خاصة وأن هذه المجموعات المسلحة في سيناء تختلط بالسكان المحليين، وأصبحت تعتمد على الطريقة الجديدة التي تعرف بطريقة “الذئاب المنفردة”، الأمر الذي يصعب كثيرا من إمكانية مراقبة هؤلاء العناصر واستباق العمليات.

وتساءلت الصحيفة عن سبب إصرار النظام المصري على عدم التحاور مع الإخوان المسلمين، رغم أنهم ينبذون العنف. وصرح السفير المصري بأنه لا توجد أي صيغة محتملة للتفاوض معهم، لأن حركتهم تم تصنيفها من قبل السلطات المصرية “منظمة إرهابية”، على إثر الإطاحة بالرئيس المنتخب محمد مرسي من قبل الجنرال عبدالفتاح السيسي في 3 تموز/ يوليو 2013.

وأضاف بدوي أن السلطات دعت من سماهم “بالإخوان الذين لم تتلطخ أياديهم بالدماء” إلى المشاركة في الحياة السياسية، ولكن في إطار سياسي جديد، وليس ضمن حزب الحرية والعدالة الممثل لتيار الإخوان المسلمين.

وحول رد الفعل المصري من الانتقادات التي توجهها وسائل الإعلام في العالم للسلطات المصرية؛ قال بدوي إن الكثيرين يقدمون الدروس للنظام المصري دون أن يأخذوا بعين الاعتبار الأوضاع الميدانية، كما أنه أكد أن أغلب أحكام الإعدام التي صدرت في حق أعضاء الإخوان المسلمين لن يتم تنفيذها.

وأضاف أن مصر تصارع اليوم للخروج من الأزمة الاقتصادية، وتحارب “الإرهاب”، وتحيط بها الأزمات في ليبيا وقطاع غزة، “ولذلك فهي تواجه تحديات ضخمة ومصيرية“.

وقال إن هنالك جهودا تبذل لإصلاح جهاز الشرطة، ولكن هذا القطاع لن يصلح حاله بين ليلة وضحاها؛ بعد عشرات السنوات من الممارسات القمعية والانتهاكات.

 

 

 

*صفحات أمن الانقلاب ومواقع انقلابية تفبرك صور لقتيل بالمنوفية وتدعي أنها لأحد الإخوان

نشرت صفحات الداخلية ووسائل اعلام الانقلاب صورة لقتيل منذ يومين وتدعي انها لاحد الاخوان من قرية مليج بمركز شبين الكوم في المنوفية، كان يصنع قنبله في بيته وانفجرت فيه.

 بينما يظهر في الصورة اشخاص يصورون بهواتف ويرتدون الملابس الشتويه… لماذا فبركت الداخلية واذرعها الاعلاميه هذه الصورة.

بأي ذنب قتل الشهيد محمد عبد العاطي، وما مصير الابرياء الذين لفقت لهم داخلية الانقلاب هذه التهم … وهل مصادفة ان يقع هذا الانفحار بعد يوم واحد من استشهاد الطالب انس الشرقاوي برصاص الداخلية في مدينة السادات وبعدها مباشرة حملات تحريض من صفحة الشرطة بالمنوفية للأهالي علي سلب ونهب محال وبيوت الاخوان بقرية مليج.

 

 

*مسئول مصرفى: سعر الدولار الرسمى يصل إلى 8 جنيهات «قريبًا جدًا»

أكد مسئول مصرفى فى تصريحات لـ«الشروق»، أن الزيادة فى أسعار الدولار بالسوق الرسمية «لن تكون الأخيرة»، متوقعا وصول سعر الدولار إلى 8 جنيهات «قريبا جدا».

جاء ذلك على الرغم من ابقاء البنك المركزى على سعر صرف الجنيه دون تغيير عند 7.73 جنيه للدولار فى عطاء بيع العملة الصعبة أمس، فى خطوة غير متوقعة، ليبقى سعر بيعه فى البنوك عند 7.83 حنيه.المصدر فسر خطوة المركزى على أنها محاولة لامتصاص قلق الشارع، وإظهار الزيادة «فى صورة طبيعية».

وكان رامز قد أكد فى تصريحات تليفزيونية، أمس الأول، أن ارتفاع سعر الدولار لا يدعو للقلق، ولن يتسبب فى أى زيادة مباشرة على الأسعار، مشيرا إلى أن السوق الأوروبية هى الشريك التجارى الأول لمصر ومن ثم فالغالبية العظمى من منتجاتنا ترتبط بالسوق الأوروبية وسعر اليورو مستقر بل وينخفض فى مواجهة العملة المصرية، «سعر الدولار زى ما طلع هينزل تانى»، بحسب قوله.

وعلى الرغم من تأكيدات محافظ البنك المركزى، إلا أن أحمد شيحة، رئيس شعبة المستوردين بغرفة القاهرة التجارية، توقع ارتفاع أسعار جميع السلع المستوردة من الخارج، خاصة الغذائية منها، تأثرا بالارتفاع المفاجئ فى سعر صرف الجنيه أمام الدولار خلال الأيام الماضية». مصر تستورد أكثر من 60% من احتياجاتها من الخارج، وبالتالى ستزيد جميع أسعار السلع الغذائية وغير الغذائية بنفس قيمة ارتفاع الدولار، أوضح شيحة.

وكان البنك المركزى قد رفع سعر الدولار أمام الجنيه خلال عطاءاته الدورية للبنوك بقيمة 20 قرشا يومى الخميس والأحد الماضيين، حيث رفع سعر الدولار فى عطاء الخميس إلى 7.63 جنيه ثم إلى 7.73 جنيه فى عطاء الأحد، وهو ما يعنى أن سعر الدولار فى البنوك 7.83 جنيه.

«المشكلة لا تتمثل فقط فى ارتفاع سعر الدولار، بل أيضا فى نقص الدولار فى السوق، وعدم قدرة الشركات الحصول عليه»، بحسب وليد هلال، رئيس جمعية صناع المصريون الذى أكد أن نقص الدولار يدفع إلى اللجوء لشركات الصرافة التى تتحكم فيهم وتبيع الدولار بسعر أعلى. وتابع هلال «المشكلة أن كل زيادة يطبقها المركزى يتبعها على الأقل زيادة مماثلة فى السوق السوداء».

ويتفق مع هذا الرأى رئيس شعبة المستوردين الذى يؤكد أن شح الدولار لدى البنوك وشركات الصرافة سببا فى كسر الدولار حاجز الـ8 جنيهات بالسوق السوداء خلال اليومين الماضيين.

وقد ارتفع سعر الدولار فى السوق السوداء ليصل إلى متوسط 8.03 جنيه للبيع، مقابل 7.7 جنيه قبل قرار المركزى.

وردا على ذلك، قال مسئول مصرفى : «المركزى لن يعلن أبدا عن توجهه تجاه العملة، فهذا لن يتسبب إلا فى خلق نوع من المضاربات يؤدى إلى تذبذب السوق. الفجائية فى القرار مطلوبة، ولكنها ليست عشوائية».

 

 

*تجديد حبس 4 قيادات إخوانية 15 يومًا بدعوى التحريض على العنف بالسويس

قررت نيابة السويس، صباح اليوم الأربعاء، تجديد حبس 4 قيادات إخوانية تم اعتقالهم منذ شهرين وبحوزتهم منشورات تحرض على العنف بعد الحكم على الرئيس محمد مرسي والقيادات الإخوانية بالقضايا المتهمين فيها الخاصة بالتخابر والهروب من السجون عام 2011 على حد زعمها.

كشفت المعلومات والتحريات الأمنية عن قيام المتهمين فى الفترة الماضية بترويج أفكار لمحاربة الجيش والشرطة، وتخريب المنشات العامة والخاصةحسب الرواية الرسمية.

وذلك بعد إحالة أوراق الرئيس محمد مرسي وقيادات الجماعة للمفتي، فى قضية الهروب الكبير، 

وتم إعداد كمين للمتهمين من قبل ضباط الأمن الوطني وإلقاء القبض عليهم وهم ” أحمد .م .ع ” موظف بشركة مصر إيران للغزل والنسيج، و” أسامة .م . ع. م” موظف بميناء العين السخنة، و” حسن .م .ع .أ ” موظف بمحطة كهرباء الحرارية بالسويس و ” أحمد . م ” موظف بشركة خدمات بالسخنة، وهم من قيادات الصف الثاني بجماعة الإخوان .

 

 

*هل اقتربت نهاية السيسي حقا؟

بعض التحليلات، ونتحدث هنا عن تلك الحسنة النية التي لا تستهدف التوريط الأعمى للشعب المصري فيما لا تحمد عقباه من مواجهات ولا تستهدف في المقابل تضليله وتخديره، يذهب إلى القول إن السيسي بات على مشارف السقوط الوشيك، مقدمة لذلك مؤشرات عديدة، تبدو وكأنها لا تخلو من شيء من الوجاهة. إلا أن تلك التحليلات، واعذروني لتخييب آمالكم، قد تدخل في باب الأمنيات الحالمة أكثر مما قد تدخل في باب التعبير عن واقع الحال، معيدة تكرار الخطأ الذي وقعت فيه تلك التنظيرات التي توهمت بأن عصابة المجرم الأسد ستنهار منذ أكثر من ثلاثة أعوام، ليصدمنا الواقع بأنها ما تزال صامدة تقاوم بشراسة حتى هذه اللحظة. بل إن المزاج الدولي اليوم يسير باتجاه توقف الدول المعادية لتلك العصابة عن قتالها، بل والتعاون والتنسيق معها عبر العودة بها ومعها إلى مدار التفاوض السلمي، وذلك بغية توجيه كل الجهود للقتال ضد تنظيم الدولة وغيره من التنظيمات القتالية التي تم إدراجها تحت خانة الإرهاب.
وبكل تأكيد، فإن موقف نظام السيسي هو أقوى بكثير من جميع الجوانب من موقف نظيره التابع للأسد، فهو يحظى عمليا باعتراف أكثر وأهم دول العالم، بل ودعمها، سياسيا واقتصاديا وعسكريا. كما أن الخسائر العسكرية التي يتعرض لها النظام الانقلابي في سيناء، والقلاقل والتظاهرات والتفجيرات التي تشهدها شوارع المدن المصرية، لا تنفي أنه ما يزال الطرف الأقوى عسكريا، بما لا يقاس، مقارنة بخصومه، الذين ما يزال معظمهم يتشبث بخيار السلمية، والذين لا يملكون قدرات وخبرات عسكرية يعتد بها، حتى وإن قرروا التخلي عن سلميتهم بفعل مغالاته وفجوره في التنكيل بهم.
وفي هذا السياق، لا بد من التذكير بأن القوى الغربية، ومن بعدها الأنظمة العربية الدائرة في فلك تلك القوى، تدرك تماما، نظرا لأهمية مصر الخاصة ومركزية موقعها ومكانتها، بأن سقوط نظام السيسي الانقلابي قد يعني البداية الحتمية لتحرر المنطقة العربية كلها من النفوذ الغربي ومن تلك الأنظمة الاستبدادية الطفيلية. لذلك فإن جهودا جبارة لا حدود لها ستبذلها تلك الأطراف بحماس ومثابرة للحيلولة دون انهيار نظام السيسي. والمبررات التي يمكن عن طريقها تبرير دعم ذلك النظام البغيض جاهزة تنتظر، وقد تم اختبارها في سوريا والعراق وأفغانستان. فإذا ما رفع المصريون، وبخاصة الإخوان، السلاح لمقاومة بطش السيسي والعمل على إسقاط نظامه غير الشرعي، فما أسهل اتهامهم بالإرهاب ومحاصرتهم على مستوى دولي واسع، بعد أن بادرت بعض الأنظمة العربية بالفعل إلى وسمهم بالإرهاب. وفي عالمنا الذي تخضع العلاقات الدولية فيه لمنطق الصفقات والربح والخسارة، قد لا يحتاج الأمر لأكثر من حفنة من المليارت الخليجية التي يمكن بذلها بسخاء لإقناع دول كثيرة بالمشاركة في حملة دولية كاسحة للوقوف إلى جانب نظام السيسي، ضد «الإرهابيين» «الإسلاميين»، الذين سيتهمون بمنتهى البساطة بمحاربة قيم الديمقراطية والحداثة والتحضر، والسعي إلى تهديد أمن اليهود «المساكين» ورميهم في البحر!
لا يراد بكلامي بالطبع تثبيط الهمم والعزائم، ولا أود إحباط الحالمين بالتحرر السريع من نظام السيسي الوحشي بكل تأكيد، ولكن من الضروري إحسان تقدير الظروف وحساب موازين القوى وتوقع العواقب والمآلات بصورة أكثر موضوعية واتزانا، بمعزل عن الأمنيات والرغبات. فالمعركة ستكون طويلة ومرهقة ودامية مع السيسي، مع التأكيد بأن المشكلة لا تكمن وحسب في السيسي كشخص، بل في النظام العسكري الاستغلالي العميل الذي يجثم على كاهل مصر ويتحكم عمليا بمصادر القوة منذ عقود طوال. ما يعني أن الصراع لن يكون في جوهره مع السيسي، الذي لا يُستبعد أن تتم التضحية به بعد أن بات عبئا على النظام العسكري، بل مع هذا النظام المتجذر الذي لن يقبل بحال من الأحوال، هو والقوى الدولية الراعية له، أن يتنازل عن هيمنته المطلقة على البلد، إلا على جثته!
لكن التاريخ يعلمنا أن الشعوب التي تصر على نيل حريتها وكرامتها تنتصر بإرادة الله في نهاية المطاف، شريطة أن تكون واعية وصلبة ومستعدة لبذل ما يكفي من تضحيات. ومن السذاجة الافتراض بأن أعداد المناضلين الذين استشهدوا في مصر، التي تقل عن أعداد من يقضون في حوادث السير أو بسبب التدخين، يمكن أن تشكل نقطة من بحر التضحيات المطلوب تقديمها عن طيب خاطر في سبيل الحرية والاستقلال. فالشعب الجزائري مثلا ضحى بحوالي ثلاثة ملايين من أبنائه كي يتحرر من عبودية الاستعمار الفرنسي، وكان تعداده أيام ثورة التحرير لا يبلغ عُشر تعداد سكان مصر اليوم.

 

 

* موقع أمريكي: بسبب الفساد.. مصر ستفقد كل أراضيها الزراعية خلال قرنين

حذر موقع “إيه بي سي نيوز ” الأمريكي من التوسع العمراني في مصر، مؤكدا على أنه يستنزف الأراضي الزراعية الخصبة.

وقال الموقع في سياق تقرير لها، اليوم الأربعاء، لقد عرفت مصر منذ عصور الفراعنة بأنها بلد زراعي ولكن اليوم حل الطوب الأحمر محل الزرع والمحاصيل.

 

وأشار إلى أن أعمال البناء ارتفعت بعد الفراغ الأمني الذي حدث في أعقاب ثورة الـ 25 من يناير، إذ انتشر البناء على الأراضي الزراعية بدون ترخيص، ورغم أن البناء فوق الأراضي الزراعية جريمة يُعاقب عليها القانون إلا أنه لم يتوقف حتى الآن.

وألمح الموقع إلا أنه في ظل غياب الدعم الحكومي للمزارعين وغياب الآلات الحديثة، يُكافح الفلاحين من أجل تغطية نفقاتهم ويشعرون أنه ليس لديهم خيار سوى البناء على أرضهم أو بيعها شيئا فشيئا.

ونقل الموقع ما جاء على لسان العالم المصري فاروق الباز من أنه لو استمر الوضع على ما هو عليه ستختفي الأراضي الزراعية من مصر بعد 180 عاما، مؤكدا أنه لن يكون هناك فدان واحد والمصريين سيموتون من الجوع وستختفي الأراضي الزراعية تحت العمران الحديث.

 

ونقل الموقع عن مزارع بسيط قوله “الحكومة تبيع الأراضي لرجال الأعمال برخص التراب، ونحن لا نستطيع الحصول على قطعة أرض فقط لبناء منازل لأبنائنا؟ ماذا نفعل؟”.

وفي المقابل سلط الموقع الضوء على التقرير الصادر من الأمم المتحدة عام 2011 الخاص بمكافحة الجفاف والتصحر والذي أكد أن مصر تفقد أراضيها الزراعية أسرع من أي دولة أخرى في العالم، مشيرا إلى أنها تفقد 3.5 فدان كل ساعة تقريبا.

 

* رعب الانقلاب من صلاة العيد

أثار إعلان أجهزة النظام الانقلابي عن إعداد خطة أمنية محكمة للسيطرة على ساحات صلاة عيد الفطر سخرية نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، الذين طالبوا السيسي وحكومته بتوفير تلك الجهود الأمنية في تأمين الحدود من الاعتداءات المتكررة من قبل مسلحين؛ والتي أسفرت منذ انقلاب 3 يوليو العسكري عن مقتل وإصابة المئات من الجنود المصريين.

وكانت مواقع مؤيدة للنظام الحالي نشرت تقارير قالت فيها إن الداخلية والأجهزة الأمنية أعدت خطة أمنية وعسكرية محكمة للسيطرة على ساحات صلاة العيد، لمنع احتلالها من قبل جماعة الإخوان المسلمين، على حد وصفهم.

وبحسب ما نشرته صحيفة “اليوم السابعالموالية للسلطة فإن أجهزة الأمن أنهت استعداداتها النهائية لتأمين نحو 3991 ساحة لأداء صلاة عيد الفطر على مستوى الجمهورية، ومنع الجماعات المعارضة التي وصفتها بـ”الإرهابية” وعلى رأسها الإخوان من احتلال الساحات، وخلق نوع من الفوضى في البلاد، وذلك بحسب زعم الصحيفة.

مظاهر استعداد الأجهزة الأمنية الانقلابية  لصلاة العيد المقبل :

 

1ـ تنسيق أمني مع خطباء الأوقاف

 وكشفت الصحيفة أن الأجهزة الأمنية قامت بالتنسيق مع وزارة الأوقاف، لتوفير خطيب وإمام لكل ساحة، فضلاً عن وجود بديل له، ربما يتأخر أو يتغيب لظروف قهرية، حتى لا يعطى الفرصة لأحد دعاة جماعة الإخوان المسلمين بتصدر المشهد وإدارة الساحات وبث أفكارهم.

 

2ـ إلغاء بعض ساحات الصلاة!

 وبحسب الصحيفة، فإن الأجهزة الأمنية قامت بإلغاء مجموعة من الساحات على مستوى الجمهورية كانت تسيطر عليها جماعة الإخوان، بحسب وصفها.

 وقالت: “صلاة العيد ستقتصر هذا العام في المساجد والساحات المعتمدة من الدولة لسد الطريق أمام الإخوان من بث أفكارهم في عقول البسطاء خاصة في الأرياف والقرى التي تسعى جماعة الإخوان جاهدة للسيطرة عليهم، وتأليب عقول الناس ضد الحكومة والدولة باستمرار وخلق أزمات مفتعلة“.

 

3ـ نشر أفراد مسلحين

ولمنع خروج أي مظاهرات سلمية معارضة للسيسي وحكومته أكدت الأجهزة الأمنية أنها ستدفع بأفراد مسلحين ودوريات أمنية متحركة بمحيط ساحات العيد.

وزعمت الأجهزة الأمنية أن تلك الدوريات الهدف منها “منع جماعة الإخوان المسلمين احتلال ساحات الصلاة، ومنع وقوع أي أعمال فوضوية، ومنع قوات الأمن توزيع هذه الجماعات للمنشورات بمحيط الساحات المخصصة للصلاة، خاصة في ظل تخطيط هذه الجماعات لإعداد كميات من المنشورات وتوزيعها على المواطنين عقب صلاة العيد”، وذلك بحسب الصحيفة.

 

4ـ منع لافتات التهاني بالعيد

كما تعمل أجهزة الأمن وبحسب الصحيفة على منع وجود لافتات تهنئة بالعيد من قبل جماعة الإخوان، كما أن أجهزة الأمن ستعزز من تواجدها حول الساحات الأكثر زحامًا التي تشهد إقبالاً كبيرًا من المواطنين في الأعياد، خاصة بالقاهرة الكبرى وبعض محافظات الدلتا والقناة والإسكندرية وفي القرى والنجوع بوجه قبلي.

 

5ـ منع توزيع الحلوى والتمور على الأطفال

وفي خبر أثار سخرية نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، نقلت صحيفة اليوم السابع عما أسمتها بالمصادر الأمنية المطلعة، أن الأجهزة الأمنية ستعمل جاهدة على منع الإخوان من خططهم المتمثلة في تكليف مسئولي شُعب الإخوان بالمحافظات بإعداد ساحات للعيد ودعوة المواطنين بالصلاة فيها وتدريب مجموعة من الخطباء لإلقاء الخطبة بعد الصلاة وإثارة الفوضى، فضلاً عن توزيع الحلوى والتمور والألعاب على الأطفال خارج الساحات.

كما رصدت الأجهزة الأمنية استعداد جماعة الإخوان المسلمين توزيع منشورات تحريضية ضد الدولة، تختلق أزمات وتزعم وجود أزمات اقتصادية في البلاد وكتم للحريات ووجود انفلات أمني وتدعو للخروج على الحاكم وإثارة حالة من الفوضى العارمة بالبلاد.

وأوضحت الأجهزة الأمنية، بحسب الصحفية، أن جماعة الإخوان حثت أفرادها على الزحف مبكرًا إلى الساحات واصطحاب السيدات إلى هناك؛ حيث يبدأ الزحف من بعد الساعة الواحدة صباحًا، بحسب زعم الصحيفة.

 

الرعب من الإخوان

وأبدى النشطاء والمغردون استغرابهم من استمرار تخوف السيسي وحكومته من “جماعة الإخوان المسلمين” رغم مرور عامين على الانقلاب العسكري، تعرض الآلاف من قيادات ورموز وقواعد جماعة الإخوان المسلمين لشتى أنواع التنكيل، سواء بالقتل خارج القانون أو الاعتقال أو المطاردة.

وأكد النشطاء والمغردون أن التجهيزات الأمنية الواسعة لقمع أي حراك سلمي لجماعة الإخوان وباقي تيارات المعارضة ضد السيسي، يؤكد أن الجماعة لا تزال تهدد بقاء السيسي في السلطة كما أنها لا تزال الرقم الأهم والأصعب في أي عملية سياسية في مصر.

 

 

* “الجماعة الإسلامية” تلمح لتكرار مبادرة التسعينات

أطلقت “الجماعة الإسلامية” وحزب “البناء والتنمية”، الثلاثاء، مبادرة جديدة لإنهاء حالة الانقسام في البلاد، وعقد “صلح” بين الدولة و”الإخوان والمسلمين” وحلفائهم.

وتتشكل المبادرة من ثلاث مراحل، تبدأ المرحلة الأولى بتهيئة الأجواء والتهدئة بين أطراف الأزمة في أقصر وقت ممكن، ثم يتم بعدها الانتقال إلى المرحلة الثانية، وهي مرحلة الحوار السياسي برعاية لجنة من حكماء الوطن المخلصين المشهود لهم بالوطنية والاستقلالية والنزاهة، ثم الثالثة التي تتمثل في المصالحة الوطنية الشاملة، وبناء رؤية مشتركة مع كل القوى الوطنية في المشهد، وإقامة شراكة حقيقية في تصور مستقبل الوطن.

وقال أحمد الإسكندراني، المتحدث الإعلامي باسم “البناء والتنمية”، إن الحزب يؤكد أنه لن يألو جهدًا في سعيه مع المخلصين من أبناء الوطن من أجل نزع فتيل الأزمة وإزالة حالة الاحتقان المتصاعدة، وصولًا إلى بناء الوطن على أسس صحيحة من خلال الحلول السياسية والحوار الرشيد. وأوضح الإسكندراني، في تصريح صحفي له، أن الدافع لذلك هو خطورة الأوضاع التي تعيشها مصر، والتي تتطور بخطوات متسارعة تكاد تعصف باستقرارها وتقطع أواصر الوحدة بين أبناء شعبها، مردفًا: “وإدراكًا للآثار الوخيمة للأزمة التي تضع مصر على أبواب الاحتراب”.

 وشدد على ضرورة أن تتضافر جهود جميع القوى من أجل إنهاء الأزمة بصورة عاجلة من خلال المصالحة الوطنية الشاملة والحلول السياسية العادلة. من جهته، تساءل الدكتور طارق الزمر، رئيس حزب البناء والتنمية، عن مدى قابلية تكرار مبادرة المصالحة بين الجماعة الإسلامية والنظام.

وكتب الزمر على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “فى الذكرى الـ18 لمبادرة الجماعة الإسلامية لوقف العمليات المسلحة في مصر: هل لا تزال التجربة قابلة للتكرار مع جماعات أخرى؟!”. وكان عادل معوض، المستشار القانوني لحزب البناء والتنمية قال في وقت سابق، إن المصالحة بين الدولة المصرية والإسلاميين أصبحت وشيكة، مؤكدًا أن إرهاصاتها ظهرت، معربًا عن أمله في نجاح هذه المصالحة، وأن تكون على ما يرضي الله ورسوله. وأضاف: “تهيئوا للمصالحة الوطنية فقد حان موعدها، وظهرت إرهاصاتها واشرأبت لها اﻷعناق، وأصبحت وشيكة الحصول، ونتمنى أن تكون على ما يرضي الله ورسوله، وعلى ما فيه الخير للإسلام والمسلمين“.

 

 

* بسبب الميرغني والسيسي . . مرتضى لميدو: انسى تدريب الزمالك.. وستدفع الثمن غالياً

هاجم مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك اللاعب والمدير الفني السابق للفريق الأبيض أحمد حسام “ميدو” بسبب اعتراض الأخير على انتقادات رئيس النادي الأبيض ضد لاعب وادي دجلة أحمد الميرغني.
وفي تصريحات لبرنامجكورة كل يومقال مرتضى منصور: “مندهش من تصريحات ميدو الأخيرة ضد رئيس ناديه، حزين جداً على ما قاله، لأن الجيش والقضاء أهم عندي من نادي الزمالك، الوطن أبدى“.
وكان مرتضى منصور قد أعلن في الفترة السابقة عن قيادة ميدو لفريق الزمالك خلفاً للمدرب البرتغالي جيسوالدو فيريرا حال رحيله بعد نهاية عقده هذا الصيف.
وانتقد ميدو تصرفات رئيس ناديه تجاه لاعب الزمالك السابق أحمد الميرغني بعد توجيه ألفاظ عنصرية تجاهه بسبب رأي سياسي نشره لاعب دجلة الحالي عبر صفحته على “فيس بوك“.
وأضاف مرتضى منصور: “انسى تدريب الزمالك ما دمت رئيساً لهذا النادي، للأسف الشيطان لعب في دماغك وانت تسرعت بهذا الرأي وأضعت على نفسك الفرصة، وستدفع الثمن غالياً“.

 

 

* تفاصيل جديدة حول قانون مكافحة الإرهاب تخص رواد التواصل الاجتماعي

قال المستشار وليد المنشاوي، أمين عام لجنة الإصلاح التشريعي، إنه يجب تعديل المادة ٣٣ من قانون مكافحة الإرهاب، لتصبح عقوبة نشر أخبار كاذبة هي الغرامة المالية والحبس على حسب تقدير المحكمة لخطورة تلك الأخبار.

وأضاف المنشاوي، خلال مداخلة هاتفية له ببرنامج “لازم نفهم”، مع الإعلامية لميس الحديدي، أن النص الحالي للمادة ٣٣ ينص على الحبس لمدة لا تقل عن سنتين لكل من ينشر أخبار فيها خطورة على المجتمع أثناء العمليات الإرهابية، مشيرًا إلى أن المادة ليست موجهة فقط للصحافة والإعلام فقط، بل لكل ما ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي أو مواقع الإنترنت.

وأوضح المنشاوي، أنه في حالة رغبة مجلس الوزراء في تعديل المادة ٣٣ تحقيقًا للمصلحة العامة، سيتم إعادة هذه المادة إلى قسم التشريع بمجلس الدولة لصياغتها مرة أخرى.

 

* الأهالي يعثرون على 6 جثث ملقاه خلف كمين الريسة شرق العريش

قالت مصادر قبلية وشهود عيان ان 6 جثث جديدة تم العثور عليها ويشاهدها الأهالي خلف كمين الريسة شرق مدينة العريش.

واوضحت المصادر ان الجثث لعدد من الشباب، ويبدو عليها اثار طلقات نارية اطلقت من مسافة قريبة حيث انها أحدثت تهتك في اعضاء جسدهم، وهو ما يؤكد انه تم تصفيتهم بمكانهم القريب من كمين الريسة الأمني.

وأشارت المصادر ان المنطقة التي شوهد فيها جثث هؤلاء الشباب تقع خلف كمين الريسة شديد الحراسة كونه الأرتكاز الوحيد الرابط بين العريش ومناطق الشيخ زويد و رفح، وهو ما يصعب وصول أحد غير قوات الجيش والشرطة لمكان القاء الجثث او تصفيتهم في مكانهم بحسب رواية شهود العيان.

وكان المرصد المصري للحقوق والحريات أكد في بيان سابق له ان قوات الجيش قامت بتصفية عدد من شباب سيناء والقت بجثثهم في مناطق صحراويه أو على طرق فرعية ومن ابرز تلك الحالات “عمار يوسف زريعي” الذي اعلن المتحدث العسكري عن اعتقاله وبعدها بأيام وجدوه مقتولاً وجثته ملقاه قرب الشيخ زويد وآخرين تخطت اعدادهم الـ100 مواطن سيناوي تمت تصفيتهم عقب اعتقالهم من مناطق رفح والشيخ زويد والعريش حسب احصائيات وبيانات أصدرها المرصد.

 

 

* دراسة أجنبية : “الإرهاب الشعبي” يغزو مصر

وصفت مجلة “همزراح هكاروف” (الشرق الأدني) الإسرائيلية الخطر الذي يشكله تنظيم “داعش” المتشدد على مصر بالمشكلة “البسيطة” مقارنة بظاهرة آخذة في الاتساع وتطال كل زاوية في البلاد ممثلة فيما سمته “الإرهاب الشعبيالذي نجم عن الشرخ العميق في المجتمع المصري منذ الإطاحة بالرئيس المعزول محمد مرسي.

وأوضحت المجلة في دراسة معمقة أن خصائص الإرهاب الجديد في الأساس هي استهداف عناصر الشرطة، وأعمال تخريبية ضد البنية التحتية للكهرباء، والنقل والاتصالات، لكن تطورا حدث مؤخرا بإضافة المواقع السياحية، ورموز النظام المصري والمنظومة القضائية إلى لائحة أهداف تلك التنظيمات.

وقالت إنه رغم محاولة السلطات ربط الإرهاب الجديد بالإخوان، فإن تنظيمات مجهولة نسبيا لا تربطها علاقة مباشرة بالجماعة تتبنى مسئولية الكثير من العمليات، إضافة إلى أن “دائرة قمع النظام” تتسع لتشمل الكثير من المجموعات في المجتمع المصري، بينها سلفيون، وليبراليون، وروابط مشجعي كرة القدم (الألتراس)

لكن بحسب الدراسة فإن تغيرات طرأت داخل جماعة الإخوان من شأنها أن تصب في صالح تزايد “الإرهاب الشعبي” بينها التغييرات في قيادة الجماعة، التي أسفرت عن تعزيز هيمنة زعماء شباب غير ملتزمين بالطابع التقليدي السلمي للجماعة.

 

علاوة على ذلك فمع “انكسار” الهيكل التقليدي للإخوان فقدت الحركة التحكم بأعضائها على الأرض، وفقد الكثيرون منهم الأمل أيضا في القيادة التي تواصل تبني نهجا سلميا، في ظل القمع الذي يمارسه النظام.

إلى نص المقال..

في يوم الأربعاء الماضي (1يوليو) وللمرة الثانية خلال 48 عاما، استيقظت مصر على يوم من الهجمات الإرهابية غير المسبوقة. حيث سيطر العشرات من أعضاء تنظيم “ولاية سيناء” المعروف بأنه ذراع تنظيم الدولة الإسلامية بشبه الجزيرة على عدد من مواقع الجيش المصري في مدينة الشيخ زويد، وحاصروا نقطة شرطة المدينة.في نهاية يوم دام من المعارك، انسحب المهاجمون، مخلفين ورائهم عشرات القتلى المصريين.

قبل ذلك بيومين قتل في قلب القاهرة هشام بركات النائب العام المصري، عندما انفجرت سيارة مفخخة بالقرب من سيارته. في كلا الحادثين سرعان ما تم توجيه أصابع الاتهام لاتجاهين واضحين للغاية- داعش والإخوان المسلمين.

لكن تبدأ القصة في التعقد كلما غصنا في التفاصيل. في الواقع فإن أكبر مشكلة لمصر في صراعها ضد الإرهاب اليوم هي عدم القدرة على إظهار ملامح محددة في التعامل مع موجة الإرهاب الفتاك والمتزايد الذي يضرب البلاد. الحالة الأقل تعقيدا هي التمرد المسلح بسيناء.

ولدت “ولاية سيناء” عام 2011، برعاية الفوضى التي واكبت الثورة المصرية، باسم أنصار بيت المقدس. كان هدفه الرئيس يتركز أكثر على استهداف إسرائيل، وظل مواليا لقيادة القاعدة. بعد سقوط نظام الإخوان المسلمين في يوليو 2013، بدأ التنظيم في التركيز على مواجهة النظام العسكري الجديد بالقاهرة. منذ ذلك الوقت تزايدت وتحسنت قدراته، فيما مَثل الهجوم المنسق الأخير نموذجا ممتازا للأرباح الهائلة الكامنة في التعاون مع تنظيم مثل داعش بالنسبة لتنظيمات إرهابية في أرجاء المنطقة.

إذا كان الأمر كذلك، لماذا يجد الجيش المصري الأكبر في الشرق الأوسط صعوبة بالغة في صراعه ضد تنظيم محلي تتركز نشاطاته أساسا في منطقة محدودة بشمال سيناء؟ الإجابة معقدة. من الناحية التاريخية، يمكن الإشارة إلى إشكالية العلاقات بين الأنظمة المصرية المتعاقبة وبدو سيناء كسبب في استعداد الكثيرين من سكان شبه الجزيرة للانضمام لصفوف الجهاديين. من جانب آخر، بُنيت القدرة العملياتية للجيش المصري على مدى عشرات السنين على التركيز في حرب جيش نظامي، وهي الإمكانية غير الملائمة في الظروف الحالية.

أضف إلى ذلك، أن الظروف الإقليمية أدت إلى أن تكون مصر محاطة بمناطق يضعف فيها الحكم المركزي في أفضل الأحوال. فليبيا وغزة والسودان نماذج فقط لدول فاشلة على الحدود مع مصر. بالنسبة للتنظيمات الإرهابية يدور الحديث عن حاجة حيوية على الأقل، تسمح بتوفير أراض للتدريب، وتدفق سلس للسلاح، وملاذ آمن للعناصر والمتعاونين معهم.

في محاولة يائسة لمواجهة الظاهرة، يحاول النظام المصري إغلاق حدود قطاع غزة. لكن في إطار هذه المحاولات، طردت السلطات المصرية آلاف الأشخاص من منازلهم في رفح المصرية، وهو ما زاد فقط من إحباط سكان سيناء وكراهيتهم للنظام. كذلك لدى باقي سكان سيناء أسباب جيدة للضغينة تجاه الحكومة والجيش، من بينها الحظر المتواصل الذي يجعل حياة السكان أكثر صعوبة، والإهمال لسنين طوال واستهداف المواطنين دون تمييز في إطار الحرب على الإرهاب.

إلى هنا نتحدث عن المشكلة الـ”بسيطة” نسبيا. انحصرت نشاطات “ولاية سيناء” خلال العامين الأخيرين في نطاق شبه الجزيرة، باستثناء القليل من الأحداث بالقاهرة. لم ينجح الجيش المصري في حل مشكلة داعش لكنه نجح في عزلها. لكن خلال الشهور الماضية تنمو وتتزايد ظاهرة أخرى مقلقة، على شكل ما يمكن تسميته “إرهاب شعبي” يصل كل زاوية في مصر، من الإسكندرية على شاطيء البحر المتوسط، وصولا إلى جنوب البلاد.

ليس لهذا الإرهاب الجديد ملامح واضحة أو عنوان محدد. الظاهرة نتيجة للشرخ العميق وغير المسبوق الذي حدث في المجتمع المصري مع الإطاحة بالرئيس محمد مرسي التابع لجماعة الإخوان المسلمين، والاضطهاد الذي لا مثيل له للجماعة المخضرمة منذ ذلك الوقت.

تتضمن خصائص الإرهاب الجديد في الأساس استهداف عناصر الشرطة، وأعمال تخريبية ضد البنية التحتية للكهرباء، والنقل والاتصالات. بل أيضا تم خلال الشهور الأخيرة إضافة المواقع السياحية، ورموز النظام المصري والمنظومة القضائية إلى لائحة أهداف التنظيمات الإرهابية.

يلقي النظام المصري بمسئولية تنفيذ هذه العمليات وبشكل لا لبس فيه على جماعة الإخوان المسلمين، عناصرا وقيادة، ويعمل بلا رحمة لتدميرها. لكن من غير الواضح مدى تورط الإخوان المسلمين في العمليات الإرهابية مثلما يصورون ذلك بالقاهرة. تبنى المسئولية عن معظم العمليات التي جرى تنفيذها حتى اليوم عدد من التنظيمات المجهولة نسبيا التي لا تربطها علاقة مباشرة بالإخوان المسلمين.

كما حرص قادة الجماعة حتى الفترة الماضية على التنصل من المسئولية عن الإرهاب وزعموا أنهم متمسكون بالنضال السلمي لتغيير النظام وإعادة الحكم للرئيس الشرعي من وجهة نظرهم محمد مرسي. لكن خلال الفترة الأخيرة، وفي أعقاب التصعيد في القمع الذي يتعرضون له من قبل النظام، صعَد أيضا جناح الصقور في الإخوان. وتصاعدت الكثير من الدعوات التي توصف بـ”غير العنيفة” في خطاب قادة التنظيم، لتصعيد الصراع ضد النظام، ليشمل وسائل مثل الزجاجات الحارقة، واستهداف البنى التحتية.

بخلاف ذلك، أدى قمع جماعة الإخوان المسلمين لظاهرتين متزامنتين يمكن أن تساعدا في توضيح ظاهرة الإرهاب الجديد في مصر. فمن جهة، أسفرت التغييرات في قيادة الجماعة، التي يعمل غالبية أعضائها غير المسجونين من خارج مصر، عن تعزيز هيمنة زعماء شباب غير ملتزمين بالطابع التقليدي السلمي للجماعة.

بدأ هؤلاء القادة انطلاقا من خيبة أمل وعجز الحركة عن التصدي للنظام المصري بطرق “شعبية” كالتظاهرات والدعايا، في تبني نشاطات عنيفة بشكل أكثر وضوحا من السابق. علاوة على ذلك انكسر الهيكل التقليدي للإخوان بشكل لا يمكن إصلاحه. إذا كان الإخوان المسلمون يعملون في الماضي كتنظيم منضبط مع عملية صنع قرار مركزية وصلبة، فإن الحركة فقدت الآن التحكم بأعضائها على الأرض، وفقد الكثيرون منهم الأمل أيضا في القيادة التي تستمر في تبني نهجا سلميا.

لكن مع هذا، لا يمكن إلقاء التهمة على الإخوان المسلمين أو مؤيديهم بشكل واضح. فبخلاف الإخوان تشمل دائرة صحايا قمع نظام السيسي، مجموعات مختلفة بالمجتمع المصري جرى اعتبارها تهديدا أمنيا أو سياسيا على النظام الحالي. وتضم أيضا حركات سلفية مختلفة، وروابط مشجعي كرة قدم متعصبين (ألتراس)، ونشطاء ليبراليين وأخرين. خزان المحبطين بين السكان الشباب في مصر هائل، وفي وقت تصل فيه نسبة البطالة بين الشباب في مصر إلى نحو 30%، فإن إمكانية الانزلاق تجاه الإرهاب تبقى قائمة باستمرار.

بناء على ذلك، فإن مهمة تحديد وتشخيص المشكلة تحولت إلى الجزء الأكثر إشكالية في حل مشكلة تزايد قوى الإرهاب. لهذه الأسباب التي وردت هنا يمكن إضافة الطموح المتواصل لتنظيم داعش لاختراق أذرعه مناطق أخرى في مصر. في حالة اغتيال النائب العام في الأسبوع الماضي، يعتقد الكثيرون من الخبراء الأمنيين أن التطور والقدرات العملياتية تشيران لتورط عناصر ذات خبرة، ربما على علاقة بالدولة الإسلامية.

الحل إذن، يلزم بتمعن عميق للغاية في المشكلات المصرية والفجوة الهائلة القائمة في المجتمع المصري. فيما يتضمن الرد المصري مزيدا من عمليات الجيش بسيناء وتعميق القمع ضد كل من له علاقة بالإخوان المسلمين والإسلام السياسي. كذلك جرى مؤخرا سن قوانين جديدة بهدف “التصدي للإرهاب”، لكن ستكون نتائجها في الأساس تقييد جديد للحريات السياسية في مصر. لبالغ القلق، فإن حلا شاملا لمشاكل مصر يمكن أن يستغرق سنوات عديدة، وكذلك الحرب الخادعة على الإرهاب الذي تتزايد قواه في الأثناء.

 

 

بداية حرب أهلية يشعلها الانقلاب. .الثلاثاء 7 يوليه. . إشعال منازل الإخوان

مأساة مصر في عهد السيسي

مأساة مصر في عهد السيسي

بداية حرب أهلية يشعلها الانقلاب. .الثلاثاء 7 يوليه. . إشعال منازل الإخوان

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*أنباء عن تعذيب حازم أبو اسماعيل في السجن

قال المحامي خالد المصري، ان الشيخ حازم صلاح ابو اسماعيل، المرشح السابق لرئاسة الجمهورية، تم نقله من ملحق المزرعة بسجن العقرب وسجنه داخل عنبر التاديب.

واضاف المصري، عبر تدوينة له علي موقع “فيس بوك”: “ابلغني الاخوة القادمين من العقرب منذ امس واليوم في المحكمة والنيابة ان الشيخ حازم صلاح ابو اسماعيل تم نقله بصفة مؤكدة من سجن ملحق المزرعة الى سجن العقرب وذلك بعد واقعة اغتيال النائب العام وانه في عنبر التاديب ولم يخرج منه منذ دخوله حتى الأن”.

 

*بطل مصر في الكونغ فو صاحب شارة رابعة هشام عبد الحميد في سوريا

أكدت مصادر خبر مقتل بطل مصر في الكونغ فو «هشام عبد الحميد» في سوريا.

وكان عبد الحميد خرج من مصر بعد إضطهاده لرفعه شعار «رابعة» بعد حصوله علي الميدالية الفضية في بطولة العالم في ماليزيا نوفمبر/تشرين الثاني 2013، كما تم تهديده بالإعتقال.

ورفع «عبد الحميد» شارة «رابعة» مرتين الأولى بعد تأهله لدور الثمانية، والثانية أثناء تتويجه بالميدالية الفضية، وكان يعمل في إحدى شركات البترول قبل أن يغادر لتركيا ومنها إلى سوريا.

 

 

*جيش الانقلاب يحرق منزل أحد المواطنين بسيناء بقنبلتين ويعتقل نجله ويصيب الأخر

قامت قوات جيش الانقلاب مساء الثلاثاء بحرق منزل تاجر عطارة بالعريش واعتقال نجله وصديقه.
وأحرقت قوات الجيش عن عمد منزل الحاج عطوة كيلانى واعتقلت نجله عبد الله وصديقه خالد من داخل محل للعطارة خاص بهم.
وألقت القوات قنبلتين حارقتين داخل المنزل مما دأى إلى تصدع حوائط وسقف المنزل وإصابة أحد ابناء مالك العقار الذي نقل على إثر ذلك للمستشفى.
فيما سادت حالة من الاستياء الشديد بين أهالي المنطقة وجيران المنزل من أفعال قوات جيش الانقلاب واحراقها لمنازل المواطنين بلا أدنى سبب.

 

 

*السيسي التقى لجنة أمريكية-يهودية تعد المدافع الأول عن حقوق اليهود في العالم

نشر موقع “ميديل إيست آي” البريطاني؛ تقريرا حول لقاء قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، باللجنة الأمريكية اليهودية، حيث حذر السيسي من المخاطر “الإرهابية” التي تواجهها منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.
وقال الموقع، في هذا التقرير، إن السيسي، التقى الاثنين في مقر الرئاسة بالقاهرة، ممثلين عن اللجنة التي تعرف بكونها المدافع الأول عن حقوق اليهود في العالم.
وذكر الموقع أن اللجنة، التي كان يتقدمها رئيس المجلس التنفيذي للمنظمة ستانلي برغمان، ناقشت مع السيسي الوسائل التي يجب اعتمدها للقضاء على الإرهاب وللحد من انتشار مقاتلي تنظيم الدولة في المنطقة.
وأورد “ميديل إيست آي” أنه وعلى الرغم من شح المعلومات المتعلقة بهذا اللقاء، فإن المعلومات الواردة تؤكد أن السيسي حذر خلال هذا الحوار بين الجانبين؛ من أن نتائج المواجهات بين تنظيم الدولة والجيش المصري في شمال سيناء ستنعكس بشكل سلبي على واقع منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.
وأضاف الموقع أن اللجنة الأمريكية اليهودية قد عبرت خلال هذا اللقاء عن مساندتها لمصر، وعن تثمينها لجهود جيش الانقلاب في مواجهة الإرهاب في المنطقة.
ونقل الموقع عن المتحدث الرسمي باسم رئاسة الانقلاب، علاء يوسف، أن “السيسي أوضح أن ظاهرة الإرهاب لم تعد مقتصرة على منطقة الشرق الأوسط، بل انتشرت في أفريقيا أيضا، وقال إن السبب وراء استفحال هذه الظاهرة يعود إلى سوء فهم هؤلاء المقاتلين للنصوص الدينية”.
وأضاف المتحدث أن السيسي دعا المجتمع الدولي إلى تعزيز جهوده لمحاربة هذه الظاهرة الخطيرة التي تهدد منطقة الشرق الأوسط، وأكد أن تضافر الجهود سيساعد على تحقيق الاستقرار الأمني والاقتصادي وفي تعزيز العدالة الاجتماعية في العالم.
وفي السياق ذاته، أشار الموقع إلى أن وزير الخارجية المصري، سامح شكري، اجتمع باللجنة في لقاء منفصل بهدف مناقشة سبل تعزيزها على المستوى السياسي والاقتصادي والأمني.

 

*التفاصيل الكاملة لتصريحات البرادعي عن خطة “برنارد”.. ولماذا يهاجمه أنصار السيسي ومرسي؟

شن أنصار نظام   عبدالفتاح السيسي، وكذلك أنصار  محمد مرسي، هجوما علي نائب الرئيس السابق الدكتور محمد البرادعي، بعد انتشار مقطع فيديو، يتحدث فيه عن تحركات سبقت عزل مرسي.

وقال البرادعي، في مقطع فيديو من ندوة لمعهد الجامعة الأوربية في مايو الماضي، إنه “في يوليو 2013 كان علي أن أكون جزءا من المعارضة ولكن لكى أقول نحن بحاجة إلى نهج توافقي شامل“.

وأضاف: “لكن ما حدث بعد ذلك كان عكس ما وقعت (أو وافقت) عليه.. وهو انتخابات رئاسية مبكرة وخروج مشرف للسيد مرسي.. وافقت على الوصول لنهج شامل يكون الإخوان والإسلاميين جزءا منه“.

وتابع: “لقد وقعت (أو وافقت) على خطة عمل عليها صديقي (مبعوث الاتحاد الأوروبي لدول جنوب المتوسط) برنارد ليون الذي يحاول أن يفعل نفس الشيء في ليبيا“.

وأشار إلي أنه “بعد ذلك تم إلقاء كل هذا من النافذة.. بدأ العنف يسيطر وبمجرد أن يسيطر العنف ليس هناك مكان لشخص مثلي”.

ونشرت مقطع الفيديو، السبت الماضي، صفحة “كلنا خالد سعيد- نسخة كل المصريين، علي موقع “فيسبوك”، وهي صفحة موالية لجماعة الإخوان المسلمين، وليست صفحة كلنا خالد سعيد” التي دعت إلى مظاهرات 25 يناير 2011.

وعمل برنارد ليون في مصر كمبعوث للاتحاد الأوروبي، وعضو مؤسس لـ”مجموعة عمل الاتحاد الأوروبي من أجل مصر” لدعم التحول الديمقراطي، مع محمد كامل عمرو وزير الخارجية في عهد مرسي.

وشن أنصار جماعة الإخوان والرئيس الأسبق مرسي هجوما علي البرادعي وليون، معتبرين أنهما وضعا خطة الانقلاب، متجاهلين ما قاله البرادعي عن أن اقتراح ليون لم يتم تنفيذه.

واعتبر الإعلامي محمد القدوسي المؤيد للإخوان أن تصريحات البرادعي “دليل على أن ما حدث هو انقلاب” بخطة مشتركة بين الممثلة العليا السابقة للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون والرئيس الأمريكي باراك أوباما.

وبثت قناة الجزيرة” تقريرا، الاثنين، بعنوان “جدل في ليبيا بشأن مهمة ليون”، معتمدا على فيديو البرادعي، ويشكك في الدور الذي يلعبه ليون في ليبيا.

بينما اعتبر أنصار نظام  السيسي أن البرادعي كان “يريد خروجا مشرفا لمرسي وضمان مشاركة الإخوان في العملية السياسية”.

وقال عميل الانقلاب أحمد موسي إن “البرادعي ما زال يعمل لصالح المخابرات الأمريكية، وظهوره الآن يأتي ضمن خطة ضد مصر”، زاعما أن الفيديو نشرته صفحة “كلنا خالد سعيد”.

من جانبه، قال الكاتب والدكتور علاء الأسواني المعارض لنظامي السيسي ومرسي، عبر حسابه على موقع “تويتر” إن “كل من يختلف مع النظام الحالي تتهمه كلاب السكك بالعمالة.. اختلفت مع د.البرادعي كثيرا لكنه أمين وصادق. إذا كان عميلا لماذا عينتموه نائبا للرئيس؟“.

 

 

* طفلة سيناوية تبكي وسط ركام منزلها

نشر المرصد السيناوي فيديو يظهر طفلة من مدينة الشيخ زويد وسط ركام بيتها، فقد قامت قوات الجيش التابعة لمعسكر الزهور بهدم منزلهم عن طريق زرع متفجرات داخله.

يذكر أن والد الطفلة معتقل منذ اكثر من سنتين .

ويطالب المرصد السيناوي الشعب المصري واحرار العالم ومنظمات حقوق الانسان المحلية والعالمية بالضغط علي الحكومة المصرية للتوقف فورا عن استهداف المدنيين والاحياء السكنية .

 

 

*المراقبون يحذرون ..التحريض علي حرق منازل الإخوان..بداية الحرب الأهلية

أثارت حادثة انفجار قرية مليج بمركز شبين الكوم بمحافظة المنوفية جدلاً بعد اتهام الداخلية لأحد أصحاب المنازل بمحاولة تصنيع قنبلة وانفجرت فيه، في ظل التحريض الإعلامي علي حرق منازل الإخوان المسلمين، والتحريض الأمني للبلطحية علي القيام بذلك بعد تلك الحادث.
حيث كان أهالي قرية مليج التابعة لمركز شبين الكوم قد فوجئوا بسماع صوت انفجار ضخم داخل أحد المنازل حيث قام الأهالي بالاتصال بقسم الشرطة.
وعلى الفور انتقلت قوات الشرطة إلى مكان الحادث حيث أكد أحد الأهالي أن المنزل ملك محمد عبد المعاطى الفقى وهو أحد المنتمين لجماعة الإخوان وأنه كان يقوم بتصنيع قنبلة على حد قولهم

تحريض الشرطة

وقد  قام عدد من البلطجية بتحريض من قوات الشرطة بالتوجه إلى عدد من منازل أنصار الإخوان وقاموا بالاعتداء عليهم وعلى محلاتهم فى مشهد أشبه بالحرب الأهلية.
وأعلنت مديرية الأمن أن ما حدث هو انفجار قنبلة والتى حولت صاحب المنزل إلى أشلاء وقامت باعتقال خمسة من قيادات الإخوان بالقرية على خلفية الحادث.

أكد أنصار دعم الشرعية أن ما حدث هو انفجار أسطوانة غاز أثناء إعداد الإفطار وهذا ما أكده بعض أهالى القرية ولكن سرعان ما تحول المشهد إلى اقتتال بين البلطجية بتحريض من الشرطة والمنتمين للإخوان ما أدى إلى حرق عدد من المنازل والمحلات بعد نهبها.
ولم تكن هذه هي أول حادث تقوم فيه الشرطة بتحريض الأهالي بحرق منازل الإخوان المسلمين، فقد سبقها العديد من حالات حرق المنازل علي يد البلطجية.

إشعال منازل الإخوان
أشعل بعض أهالى قرية النزهة التابعة لمركز المنصورة بحماية من قوات الداخلية،  النيران فى ثلاثة منازل لأعضاء جماعة الإخوان بالقرية، ردًا على إشعال أحد المجهولين النيران فى منزل أحد أمناء الشرطة ولم تتدخل الشرطة إلا بعد إشعال النيران في منازل الإخوان في القرية.
أشعل البلطجية النيران كذلك في عدد من منازل أعضاء جماعة الإخوان المسلمين في كل من محافظات كفر الشيخ والشرقية ومركز المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، عقب استشهاد و إصابة العشرات في حاث العريش الذي قتل فيه عددًا من الجنود في سيناء.

حرب أهلية

وتوقع دكتور “يهودا بلنجا” المحاضر والباحث في قسم دراسات الشرق الأوسط في جامعة بر- إيلان الإسرائيلية استمرار الصراع في مصر بين جماعة الإخوان المسلمين  ومؤيدي الانقلاب العسكرى بقيادة عبدالفتاح السيسي .
وفي مقاله المنشور بصحيفة” معاريف” اعتبر الباحث أن الوضع في مصر يمكن أن تنزلق إلى حرب أهلية طاحنة خلال وقت قصير
وأضاف أن الانقلاب العسكري في مصر وضعها أمام خطر مواجهة داخلية، يمكن حال تصاعدت ووفقًا لعدد من التقديرات أن تقودها لحرب أهلية“.

و دشن مجموعة من  مؤيدى الانقلاب بمحافظة الفيوم، مجموعة أطلقت على نفسها “كتيبة الردع الشعبي بالفيوم“.

تحريض الإعلام

 وأصدرت بيان قالت فيه  “إن دورها هو حصر جميع المنشآت التجارية التابعة لتنظيم الإخوان الإرهابي، وتوزيع منشورات على ملاك العقارات التي يوجد بها منشآت تجارية مملوكة لأعضاء أو منتمين للتنظيم، ومطالبتهم بغلق تلك المنشآت.”
كما حرض الإعلام الموالي للانقلاب على تلك الخطوة فقد طالب عدد من مذيعي القنوات الفضائية المؤيدة للانقلاب على “محاصرة مالك أي عقار به منشأة إخوانية، وحذرت أي مالك لعقار التستر على منشأة إخوانية، بأنه سيتم التعامل معه على أنه عضو بالتنظيم، وأشارت إلى أنه بعد مهلة الأسبوع سيتم التعامل مع المنشأة الإخوانية عن طريق الحرق أو التفجير“.

 


*شؤم الانقلاب: عدة حرائق هائلة في السويس خلال أقل من 24 ساعة

شهدت محافظة السويس عدة حرائق خلال أقل من 24 ساعة، حيث نشب ظهر اليوم حريق بمستودع بوتاجاز بمنطقة الهاويس بحي الأربعين بالسويس، بسبب اندلاع النيران في 3 إسطوانات بوتاجاز، و قد كاد الأمر أن يصبح كارثة تتسبب في خسائر مادية وخسائر فادحة في الأرواح لولا لطف الله وعنايته.
كما نشب أيضاً حريق هائل في مصنع “صافولا” للزيوت بمنطقة الأدبية بمحافظة السويس، في ساعة متأخرة من مساء الأمس، بسبب اندلاع النيران بشكل مفاجئ في محتويات كراتين خاصة بالتخزين و تعبئة المنتجات.
وقد أسفر حريق “صافولا” الذي هرع إليه عدد كببر من سيارات الإطفاء و الإسعاف، عن إصابة 5 من عمال المصنع بحروق وحالات إختناق.
وحتى الآن لم يتم التوصل للسبب الحقيقي وراء اشتعال الاسطوانات في “المستودع” أو اشتعال الكراتين في “صافولا“.

 

 

* 15 شاباً اعتقلتهم ميليشيات الانقلاب وقت أذان المغرب بالفيوم
نشبت اشتباكات عنيفة بين أهالى قرية الطاحون التابعة لمركز سنورس بمحافظة الفيوم وقوات أمن الأنقلاب، خلال الساعات الأولى من صباح اليوم .
يأتى هذا عقب محاصرتها للقرية بأكثر من 30 سيارة ومدرعة شرطة وأطلق الأهالى الشماريخ والالعاب النارية والحجارة على قوات الامن ، وتراجعت قوات الانقلاب للخلف أمام صمود الأهالى
وبحسب شهود العيان : فإن قوات الأمن قامت بشن حملة أمنية موسعة على القرية وقت أذان المغرب أمس ، اقتحمت خلالها حفل إفطار جماعى لمجموعة من الأصدقاء و التى تربطهم صلة قرابة ونسب واعتقلتهم جميعا ً.
وأضاف شهود العيان ، أن المعتقلون بلغ عددهم 15 شخصا بينهم عبد التواب محمد – سائق توتيك صاحب الدعوة لإفطار وشقيقه .
فيما شهدت شوارع القرية مطاردات واسعة من قبل الشرطة للأهالي وسط إطلاق مكثف للرصاص الحي والتعدى على المواطنين الأمنين و الذين وصفوا تلك الإجراءات بالوحشية والإجرامية. .
الجدير بالذكر ، أن مركز سنورس يشهد حراكا ثوريا متواصلا منذ الانقلاب العسكري ما أدى إلى تكرار مداهمته من قبل قوات أمن الانقلاب بصورة مستمرة .

 

 

*استعدادا لزيارة قائد الانقلاب العسكرى امن الانقلاب يزيل منازل المواطنين بالاسكندرية

استعدادا لزيارة قائد الانقلاب العسكرى فى حفل تخرج دفعة البحرية والدفاع الجوى الاسبوع القادم شنت قوات امن الانقلاب صباح اليوم حملة من الازالات على منازل المواطنين بطريق الطابيه بالمعموره المؤدى الى الكليه الحربيه حفاظا على المنظر العام امام قائد الانقلاب فى طريقه فيما اعتدت قوات الامن على المواطنين بالزجر واطلاق الاعيره الناريه فى الهواء بعد ابداء اعتراضهم على هذه الاجراءات الظالمه .
جدير بالذكر ان عدد من تلك المنازل المقامه على الطريق مقامه دون ترخيص فيما اكد الاهالى فى حواراتهم ان الترخيص يقابل بالرفض والتعنت من ادارة الحى وطلب مبالغ ماليه طائله وطول فترة الحصول على
الترخيص مما يعنى تعطل مصالح المواطنين بالاضافه الى صدور التراخيص بارتفاعات منخفضه جدا مقارنة باحتياجات المناطق السكنيه وتكلفة الاراضى على المواطنين مما يضطرهم الى مخالفة الترخيص والحصول على تراخيص فيما بعد .

 

 

*فقراء مصر يدفعون فاتورة خفض قيمة الجنيه مقابل الدولار

نفى خبراء ومحللون ماليون وجود أي فائدة من قيام البنك المركزي المصري بخفض قيمة الجنيه مقابل الدولار، في العطاءات الأخيرة التي طرحها “المركزيوتهاوت فيها قيمة العملة المحلية مقابل الدولار الذي يواصل الصعود.
وفي السوق الرسمي، ارتفع سعر صرف الدولار بقيمة 20 قرشا دفعة واحدة خلال أسبوع من نحو 7.5301 جنيه، خلال تعاملات الأحد الماضي، ليسجل نحو 7.73 جنيه في تعاملات الاثنين والثلاثاء، لكنه سجل مستويات تاريخية في السوق السوداء التي يباع فيها بما يتجاوز الثمانية جنيهات.
وقال رئيس شعبة المستوردين بغرفة تجارة القاهرة، أحمد شيحة، إن الأسعار سوف ترتفع مجددا بعد القرار الأخير للبنك المركزي بخفض قيمة العملة المحلية مقابل الدولار، خاصة وأن المصريين يستوردون أكثر من 60% من إجمالي استهلاكهم، سواء في ما يتعلق بالغذاء أم الدواء أم الملابس وجميع أنواع السلع.
وأوضح في تصريحات أن “ارتفاع سعر صرف الدولار في السوق الرسمي أو البنوك إلى نحو 7.73 جنيه، يعني أن سعر صرف الدولار في السوق السوداء سوف يكسر حاجز الـثمانية جنيهات خلال الأيام المقبل، والسؤال الأهم في ذلك: من يتحمل فاتورة ارتفاع أسعار صرف الدولار وانخفاض قيمة العملة المحلية؟“.
وتابع: “بالتأكيد هو المستهلك المصري والمواطن البسيط هو الذي يتحمل هذه الفاتورة، وسوف نشهد موجة جديدة وصعبة من ارتفاع الأسعار خلال الأيام المقبلة، خاصة وأن كبار التجار والمستوردين لن يتحملوا فروق أسعار الصرف، في ظل عدم توفير البنوك أو الحكومة المصرية لمستلزمات المستوردين وكبار التجار من العملات الصعبة والاعتماد على السوق السوداء في توفير الدولار“.
وفيما برر البنك المركزي المصري قراره الأخير بأنه يساهم في دعم قطاع الصادرات، فإن الخبير الاقتصادي أحمد رفعت أكد: أن هناك آليات كثيرة لدعم الصادرات بعيدا عن تحريك سعر صرف الدولار مقابل الجنيه.
ولفت إلى أن حالة التضخم الموجودة حاليا بحاجة إلى علاج سريع وبعيد عن المسكنات، لأن جميع أسعار السلع ارتفعت بنسب مبالغ فيها، وهناك سلع ارتفعت أسعارها بنسب لا تقل عن 50%، وفي حال استمرار البنك المركزي في العمل بهذه الآليات فنحن بالتأكيد سنواجه مشاكل صعبة مع التضخم ومع ارتفاع الأسعار.
وأوضح أنه “بالتزامن مع رفع البنك المركزي المصري لسعر صرف الدولار، فإن التجار بالتأكيد سيقومون برفع أسعار السلع، ومع انعدام الرقابة على الأسواق فسوف يتحول المواطن البسيط إلى فريسة سهلة في أيدي كبار التجار والمستوردين، خاصة مع استمرار ارتفاع التضخم قبل ارتفاع سعر صرف الدولار“.

 

 

*انتحار مجند جيش في سيناء بسبب سوء المعاملة من قائد الكتيبة

أكدت مصادر انتحار مجند جيش بمعسكر ”‏رابعة” التابع لمركز رمانة بإطلاق النار على نفسه بسبب سوء معاملة البلطجي القاتل العقيد مجرم حرب محمد عبد العزيز جحوش الشهير حوش الحاكم العسكري لمركزي ‏رمانة و ‏بئر_العبد بشمال ‏سيناء.

 ومن المعروف أن كحوش قتل وأصاب العشرات من الشباب والنساء خلال اعتداءات جنوده المتواصلة بحق الأهالي رغم أنه لم تسجل حتى الآن أي عمليات استهداف للجيش أو الشرطة طوال ما يزيد عن 22 شهرا.

 فيما يرى متابعون أن دخول مناطق رمانة وبئر العبد على خط المواجهة مع الجيش سيؤدي إلى قطع الإمدادات بشكل كامل عن القوات في المنطقة الحدودية ، ويستلزم مضاعفة المجهود العسكري الحالى بما لا يقل عن 400% ، كما يعني أيضا وصول المسلحين إلى نقاط تماس مباشرة مع المجرى الملاحي لقناة السويس.

 

 

*حل 38 جمعية خيرية إسلامية بالمنوفية..والفقراء يلجؤون للكنيسة
واصلت حكومة الانقلاب العسكري تجفيف منابع العمل الخيري في مصر، وأعلن فرج سليمان، وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بمحافظة المنوفية، اليوم الثلاثاء، عن حل 38 جمعية أهلية وخيرية بحجة تبعيتهم لجماعة الإخوان المسلمين.
ومنذ الانقلاب، أغلقت مئات الجمعيات الإسلامية والمؤسسات الخيرية، التي كانت تشرف عليها جماعة الإخوان المسلمين، بحجة أن تلك المؤسسات تدعم الإرهاب، وتم حل أكثر من1033 جمعية خيرية على مستوى الجمهورية خلال تلك الفترة.
وبحسب تصريحات فرج سليمان، وكيل وزارة التضامن الاجتماعي في حكومة الانقلاب، فإنه تم الانتهاء من أعمال الرصد لكافة الجمعيات الأهلية، التي أقامتها الجماعة بالمنوفية، مؤكدا أن عدد الجمعيات التابعة لجماعة الإخوان بلغ 58 جمعية خلال عام 2015، بحسب قوله. وأوضح أنه تم وضع باقي الجمعيات تحت إشراف لجان متخصصة من الشؤون الاجتماعية، لإدارة العمل بها، ومراقبة الإيرادات والمصروفات بها، وإعادة تنظيم العمل بتلك الجمعيات، وما يتبعها من مؤسسات خدمية ممثلة في مستوصفات طبية أو وحدات إنتاجية.
وفي سياق منع العمل الخيري، أصدرت غادة والى، وزيرة التضامن الاجتماعي بحكومة الانقلاب ، اليوم الثلاثاء، قرارات بحل 14 جمعية أهلية في 3 محافظات، منها 10 بالمنيا و3 ببني سويف وواحدة في دمياط. وأوضحت غالي أن حل الجمعيات المشار إليها يأتي تطبيقا للقانون وعلى قرارات اللجنة لتنفيذ حكم محكمة القاهرة للأمور المستعجلة بشأن حظر تنظيم الإخوان المسلمين وحظر الأنشطة، والتحفظ على ممتلكات الجمعيات التابعة لجماعة الإخوان، وتم الحل بعد أخذ رأى الاتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية.
وأضافت الوزيرة أنه تقرر أن تؤول أموال وممتلكات هذه الجمعيات لصندوق إعانة الجمعيات والمؤسسات الأهلية، وجارٍ حصر الأموال والممتلكات وإخطار اللجنة المشكلة لتنفيذ الحكم للنظر فى التصرف فيها، على أن تتولى الجهة الإدارية تعيين مصفِّين للقيام بأعمال التصفية.
وبحسب مراقبين، فإن غياب العمل الخيري الذي كانت تشرف عليه منظمات وجمعيات خيرية إسلامية أضرَّ بشكل كبير بشرائح مجتمعية مختلفة، خاصة الفقراء ومحدودي الدخل، والذين كانت تتكفلهم تلك الجمعيات الأهلية والخيرية، وتقوم على رعايتهم الصحية والمعيشية.
ويرى المراقبون أن تجميد أموال تلك الجمعيات الخيرية لم يكن السبب الوحيد الذي جعل الأنشطة الرمضانية تتقلص بشكل كبير من الشارع المصري، ويختلف عما سبقه من الأعوام، إلا أن اعتقال آلاف الشباب من الإسلاميين الذين كانوا يقومون بأعمال البر والخير طوال هذا الشهر أسهم بشكل أو في تجفيف منابع الأعمال الخيرية في العديد من محافظات الجمهورية طوال هذا الشهر الكريم.
وفي الوقت الذي تفرض فيه حكومة السيسي قيودا غير مسبوقة على عمل الجمعيات الخيرية التي يشرف عليها تيارات إسلامية مختلفة، ترحب الحكومة بالأنشطة الخيرية التابعة للكنائس المصرية، بل تقوم على تشجيعها، وذلك في تناقض غريب ومثير للجدل، بحسب نشطاء ومراقبين. وتنظم الكنيسة الإنجيلية بمدينة نصر، مساء اليوم الثلاثاء، إفطارا رمضانيا تحت شعار “إفطار المحبة”، بحضور الدكتور القس أندريه زكى، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، والدكتورة ليلى إسكندر، وزيرة التطوير الحضرى والعشوائيات.
وقالت الكنيسة، في بيان لها: إنها وجهت الدعوة لعدد من الوزراء والقيادات الإسلامية والمسيحية بمختلف الكنائس، موضحة أن الحفل سيحضرة بعض من أسمتهم بالقيادات الإسلامية منهم “كمال الهلباوى، والداعية الإسلامي أسامة القوصى وغيرهم”، وذلك بحسب قول الكنيسة. ولوحظ خلال هذا العام حرص الكنائس المصرية على تصدير”أعمالها الخيرية” لوسائل الإعلام الخاصة والحكومية، وهو الأمر الذي أثار جدلا واسعا وتساؤلات كثيرة عن السر وراء ذلك، وحقيقة ما يتردد بشأن مساعي الكنائس المصرية باحتلال ولعب الدور الذي كانت تقوم به الجمعيات الخيرية الإسلامية.
وعبر مواقع التواصل الاجتماعي، تداول النشطاء والمغردون عشرات من صور لموائد طعام تقيمها بعض الكنائس، وسط تباين في ردود الأفعال والتغريدات، بين من يتهم الكنيسة بمحاولة استغلال غياب التيار الإسلامي ولعب دور يفترض ألا تقوم به، وبين من يرى أن ذلك في إطار الوحدة الوطنية التي ينبغي أن يرسخ لها في نفوس المصريين.

 

 

*بالأسماء .. حملة مداهمات تستمر لـ36 ساعة تسفر عن اعتقال 34 حتى الآن

تشهد مراكز و مدن محافظة البحيرة حملات مداهمات و اعتقالات عشوائية منذ صباح أمس الاثنين و لا تزال مستمرة لليوم الثاني علي التوالي دون توقف ، داهم خلالها أمن الانقلاب العشرات من المنازل و أسفرت عن اعتقال 34 حتى الآن.

حيث اعتقل أمن العسكر بعد 36 ساعة متواصلة من الحملات و المداهمات 29 من مدينة دمنهور هم “أحمد زين الدين ، محمد الشمارقه ، خالد البكاتوشى ، ايمن الخراشي ، د.عوض غنيم ، اسامه عبد العاطى ، خميس رشاد ، محمود ابو علو ، عاصم ختعن ، عمرو ابو دريع ، يحي زيدان عقل ، شحاتة الدقاق ، محمد الجمل ، ، جلال عبد العزيز ، محمد الحصاوى ، ابراهيم جودة ، السيد فراج ، د.حمدى شعيب ، سمير حمبوطه ، احمد السكرى ، محمد زويل ، هانى ناجى ، محمد علام ، محمد امام ، د. إسماعيل عاشور “نقيب أطباء البحيرة” ، حسن الخولى ، جمال عبد الرؤف ، جمال زيدان ، محمد ابو فاطمة”.

و من إيتاي البارود اعتقلت داخلية الانقلاب خمسة آحرين هم ” م يوسف فطيم ، محمد التمساحى ، عبد المنعم شقيطه ، عبد الحى علاء الدين ، د. شرف يونس”.

و حطم الأمن محتويات عشرات المنازل بعدما أخرج كل من فيها بالقوة لينهب خلالها آلاف الجنيهات و المشغولات ذهبية.

 

 

*صفقة مصرية لشراء أجهزة تنصت بـ 293 ألف دولار من إيطاليا

سربت وسائل إعلام أمريكية وثائق تكشف تعاقد معظم الدول العربية، وخاصة مصر، مع شركة إيطالية مختصة ببيع أجهزة “تنصت” لشراء أنظمة مراقبة RCS Exploit Portal، في صفقة وصل ثمنها مع مصر إلي 235.500 دولار بخلاف 58 ألف دولار مع شركة منصور المصرية

شركات مصرية متورطة

و تم نشر فاتورة من شركة مصرية باسم GNSE Group مقرها منطقة المهندسين في القاهرة دفعت مبلغ 58 الف يورو في يناير 2012  مقابل شراء برمجيات لاستغلال الثغرات في البرامج وأجهزة الكمبيوتر والتحكم فيها عن بعد.

وكشف موقع “سى إس أو” الأمريكى، عن إن مجموعة من قراصنة الإنترنت غير معروفة اخترقوا موقع الشركة “هاكينج تيم” –وتعنى بالعربية فريق القرصنة – ونشروا معلومات ووثائق تتعلق بتعاملات الشركة مع عشرات الدول من بينها مصر على ملف تورينت بمساحة 400 جيجابايت.

 وأضاف الموقع الأمريكي الأمني الشهير، المتخصص في مدال الأمن، أن القراصنة اخترقوا أيضا موقع التواصل الاجتماعى تويتر الخاص بالشركة الإيطالية وقاموا بنشر رابط الملف، بالإضافة إلى ذلك، كشفت إحدى الوثائق المسربة الأخرى والتى تم نشرها على حساب تويتر @SynAckPwn يقول إن “هاكينج تيم” قالت لعملائها فى مصر ولبنان أن يستخدموا خدمات VPN القائمة فى ألمانيا والولايات المتحدة

التجسس علي المواطنين

ووفقًا للموقع الأمريكي فأن هذه الشركة رائدة فى مساعدة الحكومات فى التجسس على مواطنيها”، مضيفة أن منظمة مراسلون بلا حدود وضعت “هاكينج تيم” على قائمة الإعداء الإلكترونيين بسبب كثرة عمليات القرصنة التى تقوم بها

وشركة HACKING TEAM هي شركة برمجيات إيطالية تبيع برمجيات ضارة وبرامج تجسس للحكومات وجهات إنفاذ القانون وأجهزة الاستخبارات، وبالإضافة للهجوم على الشركة قام المهاجمون الذين لم يكشفوا عن نفسهم باختراق حساب تويتر الخاص بالشركة ونشر رابط البيانات التي تم تسريبها من الشركة كما قاموا باختراق حساب أحد مهندسي الشركة الذي كان يدافع عنها على تويتر بعد أن أكد الاختراق رسميا.

تأسست الشركة عام 2003 وتعتبر من أوائل الشركات التي عرضت منتجات للأجهزة الحكومية للمراقبة والتجسس على المعلومات الشخصية، ومن منتجات الشركة برنامج باسم DaVinci يمكن الجهات الحكومية من كسر التشفير والسماح لها بالتجسس على رسائل البريد الإلكتروني والملفات والإتصالات الرقمية، وتقول منظمة مراسلون بلا حدود في وصف هذا البرنامج أنه يتيح للحكومات معرفة الموقع الجغرافي للشخص المستهدف وعلاقاته بالإضافة إلى إمكانية تفعيل الميكروفون والكاميرا في أجهزة الكمبيوتر عن بعد ودون معرفة المستخدم.

العملاء الحاليين

وأوضحت الوثائق المسربة أن الدول العملاء الحاليين للشركة هم: مصر، إثيوبيا، المغرب، ونيجيريا والسودان والبحرين وعمان والسعودية والإمارات وتشيلى، وكولومبيا، والاكوادور، هندوراس، والمكسيك، وبنما والولايات المتحدة وسنغافورة، وكوريا الجنوبية وتايلاند، أذربيجان، كازخستان، ماليزيا منغوليا، وأوزبكستان وفيتنام وإستراليا وقبرص وجمهورية التشيك وألمانيا والمجر وإيطاليا ولكسومبيرج وبولندا وروسيا وإسبانيا وسويسرا، كما أوضحت الملفات أن بعض الدول مثل تركيا والمؤسسات الحكومية مثل وزارة الدفاع الأمريكية تم إدراجها على أنها “أصبحت غير فعالة” فى إشارة إلى إنهاء التعامل معهم من جانب الشركة الإيطالية، ولكن وكالة مكافحة المخدرات الأمريكية لا تزال تتعامل مع الشركة.

وكشفت الوثائق التي نشرها الموقع الأمريكي أن مكتب التحقيقات الفيدرالى الأمريكى كان قد أبرم تعاقدا مع الشركة حتى 30 يونيو 2015، كما أن هناك فاتورة أخرى توضح أن الحكومة الإثيوبية دفعت مليون بر إثيوبى لشراء أنظمة التحكم عن بعد وأجهزة عالية التقنية ومعدات اتصال وذلك عقب وفاة رئيس الوزراء الإثيوبى ميليس زيناوى بثمانية أشهر

واخترق القراصنة أيضاً حساب “تويتر” التابع للشركة، قبل أن تستعيد السيطرة عليه. ونشر هؤلاء صوراً جديدة تُظهر تغيير الإسم إلى “هاكد تيم” ونشروا أيضاً ملفّا في التغريدات، مرفقاً بتعليق: “بما أنّه ليس لدينا ما نخفيه… ننشر وثائقنا”.

مخاوف حقوقية

وقد بدأت مخاوف حقوقية تظهر إلى العلن عن استخدام الحكومات لهذه البرمجيات في تعقب واعتقال عدد من الناشطين الإلكترونيين، في العالم العربي (مصر، والسودان، والسعودية، والمغرب…) إلى جانب باقي دول العالم، التي تحكمها بشكل أساسي أنظمة قمعية كإثيوبيا وأذربيجان.

 

 

*ولاية سيناء” يسعى لإحراج “السيسي” مع إسرائيل

قالت صحيفة الديلي بيست الأمريكية: إن تنظيم “الدولة – ولاية سيناء” الذي شن عدة هجمات على الجيش المصري خلال الفترة الماضية، يسعى لإحراج مصر أمام إسرائيل من خلال استخدام أسلحة مضادة للطائرات، الأمر الذي بات يثير القلق.

ووفقاً للصحيفة فإن التنظيم أفرج عن مجموعة من الصور التي تظهر مقاتليه وهم يحملون صواريخ مضادة للطائرات، الأمر الذي أثار قلق الخبراء من إمكانية استخدام التنظيم لمثل هذه الأسلحة قرب الحدود الإسرائيلية.

وقال ديفيد روس، زميل مؤسسة الدفاع عن الحريات في واشنطن: إن تنظيم الدولة يسعى لإثارة رد فعل إسرائيلي من شأنه أن يضع مصر في مأزق وأيضاً رفع أسهم التنظيم في منطقة الشرق الأوسط.

الجهود التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية على التنظيم في كل من العراق وسوريا قد أدت إلى تدمير 7600 هدف، وهي عمليات تسعى لوقف تحرك التنظيم على مناطق واسعة والحد من قدرته على شن هجمات كبيرة.

التنظيم أظهر صوراً لمقاتليه في سيناء وهم يحملون صواريخ مضادة للطائرات يعتقد أنها من الجيل الثاني التي تحمل على الكتف، بحسب مات شرودر كبير الباحثين في الدراسات الاستقصائية للأسلحة الصغيرة ومقرها جنيف.

ويضيف: “تنظيم الدولة يعتمد على تكتيكات ماهرة، لديهم عدة أنظمة، لا يعرف على وجه الدقة نوع الأسلحة التي لدى التنظيم”.

مسؤولون أمريكيون أعربوا عن تخوفهم من امتلاك التنظيم صواريخ أرض – جو خاصة بعد أن تمكن مقاتلو التنظيم من إسقاط طائرة هليكوبتر عراقية في بيجي باستخدام صاروخ حراري مما أسفر عن مقتل فريق الطائرة.

وسائل إعلام تابعة للتنظيم عرضت من بين ما عرضته، صور لصواريخ أرض – جو أو صواريخ سام، وهي أسلحة يعتقد أنها وصلت إلى مصر عن طريق ليبيا المجاورة.

الأحداث التي تعصف بالمنطقة بفعل وجود تنظيم “الدولة”، دفعت بالرئيس الأمريكي إلى زيارة نادرة لمبنى وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” لتقييم نهج إدارته إزاء تنظيم “الدولة”، وأكد للصحفيين بعد ذلك بأنه اقترح استراتيجية لقتال التنظيم.

وأكد أوباما أن المعركة مع التنظيم لن تكون سريعة، مشيراً إلى أهمية العمل على معركة كسب القلوب والعقول، رافضاً في الوقت ذاته إرسال مزيد من القوات إلى العراق، حيث يوجد حالياً نحو 3280 مقاتلاً ومدرباً أمريكياً، مشدداً على أن القوات الأمريكية لا يمكن لها وحدها القضاء على التنظيم.

 

 

*عمرو أديب : الإقتصاد ينهار و النظام سيسقط و “السيسي” سيقتل

حذر المقرب من الانقلاب عمرو أديب من قتل عبد الفتاح السيسي وانهيار الاقتصاد المصري وسقوط النظام السياسي، مستندا بذلك إلى أحد التحليلات الإسرائيلية التي انتشرت مؤخرا على الوسائل الإعلامية العربية والعالمية.

وقال أديب في برنامج “القاهرة اليوم” إن الأوضاع في مصر خطيرة جدا، والبلاد في مرمى النيران، مشيرا إلى أن الأجانب يبيعون استثماراتهم ويغادرون مصر، عادّا ذلك مصيبة.

ووصف أديب التلفزيون والإعلام الرسمي بـ”القتيل”، الذي لا بد من دفنه، عارضا في حلقته بعض أخبار التلفزيون الاقتصادية التي تشير إلى هبوط البورصة المصرية وتراجع الجنيه مقابل الدولار.

https://www.youtube.com/watch?v=43Fl_vq3CaQ

 

*تحليل عبري: مصير السيسي قد يكون كمصير السادات أو النائب العام

متحدث «الدولة الإسلامية»، «أبو محمد العدناني»، طالب بالجهاد والشهادة في شهر رمضان، الذي بدأ قبل اسبوعين، وهدد بالحاق الهزيمة بـ«الكفار». وقد استجاب مقاتلو التنظيم في مقاطعة سيناء لدعوته وهاجموا بشكل منسق ودموي على مواقع للجيش والشرطة المصريين. هذه ليست هي الهجمة الاولى في سيناء: لقد قتل المئات من الجنود والشرطة في العامين الاخيرين منذ قاد «السيسي» الانقلاب العسكري على الرئيس «محمد مرسي».

إن نشاط «دولة الخلافة» لا يقتصر على سيناء: قبل شهر طلبت الانتقام من القضاة الذين حكموا على بعض اعضائها بالاعدام، وقد لقي ذلك استجابة واضحة، حيث قتل في قلب القاهرة النائب العام المصري، المسؤول عن حكم الاعدام لمئات نشطاء تنظيم «الدولة الإسلامية» و«الإخوان المسلمين”.

إن طموح التنظيم هو بسط الإسلام السياسي والقضائي على العالم كله. ومرحلة لا بد منها هي القضاء على الدول الإسلامية التي هي كافرة حسب الإسلام الكلاسيكي. وهدف مركزي هو إسقاط الانظمة التي تحارب الإسلام الارثوذوكسي، وعلى رأسها النظام العسكري المصري

حتى الآن ركز «السيسي» جهوده ضد «الإخوان المسلمين»: منذ وصل إلى السلطة قُتل 1400 من اعضاء التنظيم، وأُصيب 15 ألف شخص ونحو 40 ألف تم سجنهم لفترات مختلفة، وقام باعدام المئات منهم، وأغلق آلاف المساجد التي لا تخضع للرقابة، ومنع الخطباء الغير معتمدين من القاء الخطب وأمر بمصادرة الكتب التي تطالب بالجهاد.

وقد طلب «السيسي» أيضا من علماء جامعة الازهر القيام بـ«ثورة دينية» تستند إلى الابتعاد عن فكرة فرض الإسلام على العالم. وقد كانت ذروة النشاط في الاسبوع الماضي حيث قُتل بدم بارد 9 اشخاص من «الإخوان المسلمين» بعد الهجوم الواسع في سيناء. وفي أعقاب ذلك أطلق التنظيم على «السيسي» لقب «الجزار» وطلب من الشعب المصري القضاء على «نظام القمع والتسلط» و«استعادة مصر”.

مرة اخرى يبدو أن الحرب الأهلية على الأبواب، وفرص نجاح «السيسي» فيها ليست كبيرة:

أولا، الجمهور المصري على عكس الصورة التي تظهرها وسائل الإعلام، يؤيد الإسلام الارثوذكسي، والدليل ـ في الانتخابات الديمقراطية قبل عامين، فإن نحوا من 40% من الجمهور أيدوا «الإخوان المسلمين» وأكثر من 25% أيدوا الحركة السلفية «النور». نحو 75% من المصريين يريدون أن تكون الشريعة هي قانون الدولة.

ثانيا، الاقتصاد المصري في وضع سيء والبطالة عالية، لا سيما في أوساط الشباب. الدولة تنجح في إبقاء رأسها فوق الماء بفضل تدفق المليارات من دول الخليج. والسياحة التي هي مصدر الدخل الأهم تتراجع بشكل دراماتيكي منذ إسقاط مبارك، والعمليات الاخيرة ستقلصها أكثر فأكثر. والاشتعال الجماهيري وجد تعبيره في 400 مظاهرة على خلفية مطالب اقتصادية في الاشهر الثلاثة الاولى من العام

صحيح أنه خلافا للغرب، فإن «السيسي» يفهم بشكل معمق جوهر الاهداف الإسلامية الارثوذكسية ويحاول إحداث ثورة في العمق.

لكنه أمام التأييد الشعبي الواسع للإسلام والضائقة الاقتصادية التي تعيشها مصر، فان مصيره يمكن أن يكون مثل مصير «أنور السادات» أو مصير النائب العام المصري. الأيام ستقول قولها. لكن في كل الاحوال يتوقع أن تستمر العمليات والمواجهات العنيفة. وقلق (إسرائيل) مما يحدث على حدودها الجنوبية مبرر أكثر.

 

 

*شاهد.. طوني خليفة يكشف كذب “الفقي” بسبب زوجة الرئيس مرسي

وضع السياسي المصري مصطفى الفقي نفسه في موقف محرج، عندما أصر على إنكار مدحه لزوجة الرئيس محمد مرسي في وقت سابق، وذلك في برنامج “بدون مكياج” الذي يعرض على قناة “القاهرة والناس“.

فقد بادر مقدم البرنامج الإعلامي اللبناني، طوني خليفة، بسؤال القيادي في حزب الوفد مصطفى الفقي: “من أفضل برأيك سوزان ثابت زوجة الرئيس السابق مبارك، أم نجلاء محمود زوجة الرئيس محمد مرسي؟“.

وعندما أجاب الفقي على السؤال، أكد أن “زوجة مبارك أفضل، لأنها أكثر علما وثقافة، ولولا زواجها من مبارك لأصبحت أستاذة جامعية، فلديها عقلية جيدة جدا”، عند ذلك قاطعه مقدم البرنامج قائلا له: “إن كلامك اليوم يختلف عن كلامك في السابق، فأنت قلت عن زوجة مرسي سابقا أنها سيدة فاضلة”.

حينها، أنكر الفقي أنه قال هذا الكلام على زوجة الرئيس مرسي، متحديا خليفة أن يأتي بالمصدر الذي استقى منه هذا الكلام، قائلا: “أتحدى وعلى الهواء، لا يمكن، أنا عمري ما علقت على زوجة الرئيس مرسي، أنا لا أعرفها”، سائلا مقدم البرنامج: “ما هو مصدرك؟”، في حين أجابه خليفة “إن مصدرنا فيديو”، في الوقت الذي طلب فيه الفقي عرض هذا الفيديو، وهو ما كان.

وبعد عرض الفيديو، قال الفقي: “أنا سعيد جدا أنك أذعت الفيديو، متهربا بالقول لأن هناك نموذجين من البشر، نموذج تربى تربية أجنبية، ونموذج آخر نبت في الريف المصري، وهذه هي زوجة مرسي، وإن الرئيسين مبارك ومرسي قيد التحقيق، ولا يوجد أي نفاق لهما”، على حد قوله.

https://www.youtube.com/watch?v=HzN7qrGlnhI

 

*وثائق ويكيليكس تكشف نتائج اجتماعات الخارجية السعودية مع مرشحي الرئاسة 2012

كشفت وثيقة جديدة نشرها موقع ويكلكس من ضمن مجموعة الوثائق السعودية الرسمية التى ينشرها تباعا ان المرشح الرئاسى في مصر عام2012 الفريق احمد شفيق قد ابلغ السفير السعودى بالقاهرة “بأن لديه معلومات مؤكدة بدعم قطر المادي” لكل من عمرو موسى وعبد المنعم أبو الفتوح ومرسي “لضمان علاقتها بنجاح أي منهم”.

وبحسب الوثيقة والتى هى عبارة عن برقية  مذكرة من صفحتين  كتبها الامير سعود الفيصل وزير الخارجية السعودى وقتها  لملك السعودية الملك عبد الله  بتاريخ 30 مايو2012 بخلاصة سلسلة اجتماعات عقدها السفير السعودي بالقاهرة مع عدد من مرشحي انتخابات رئاسة الجمهورية في 2012 “لإبلاغهم بموقف المملكة منهم جميعا” حسب نص البرقية التي حصل عليها .

ففي ما يخص لقاء الفريق أحمد شفيق، اقتصرت برقية الفيصل على إحاطة الملك السعودي بأن شفيق أبلغ السفير بأن لديه معلومات مؤكدة بدعم قطر المادي” لكل من عمرو موسى وعبد المنعم أبو الفتوح ومرسي “لضمان علاقتها بنجاح أي منهم”.

أما المرشح عمرو موسى- والذي كانت أغلب استطلاعات الرأي تضعه في صدارة مرشحي الرئاسة مع أبو الفتوح وقتها- فبدا من ملخص لقائه بالسفيرالسعودي مدى القلق الذي كان يشعر به من منافسة شفيق، رغم أن الاستطلاعات لم تكن تتوقع وصول شفيق إلى الجولة الثانية. فقد أوضح موسى للسفير- وفقا لتقرير سعود الفيصلأن “فوز أحمد شفيق بمنصب الرئاسة سوف يؤدي إلى كارثة كبيرة لأنه محسوب على النظام السابق وصرح مؤخرا بأنه يعتبر الرئيس السابق محمد حسني مبارك مثله الأعلى”. وبدا موسى متفائلًا بفرصه بعد جولة الاقتراع الأولى، حيث أخبر السفير أن يعتقد “أن فرصته كبيرة في تجاوز المرحلة الأولى من الانتخاباتوإن كان اعترف بأن “إصرار الفريق أحمد شفيق قلص كثيرا من أسهمه بالإضافة إلى عزوف الأقباط والليبراليين من التصويت بشكل مكثف له”. وفي ما يخص مرسي ذكر موسى “أنه يعرف الدعم الكبير الذي يلقاه مرشح الإخوان المسلمين … وأن فرصة فوزه كبيرة وأن هذا الدعم يصل له من نائب المرشد العام خيرت الشاطر ومن دول عديدة ولكنه نجح في إخافة المجتمع المصري من وصوله للحكم”. وحل موسى في المركز الخامس في نتيجة المرحلة الأولى بحوالي 11% من إجمالي الأصوات.

المحامي محمد سليم العوا ركز في اجتماعه مع السفير، بحسب البرقية، على طمأنة المملكة وتبديد شكوكها حيال مواقفه المعلنة من العلاقات المصرية الإيرانية والتقارب مع الشيعة أثناء شغله منصب الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.

تقول برقية وزير الخارجية أن العوا “نفى ما يقال عن تأييده لإيران أو الميل لها ولكنه سيعمل على توطيد العلاقات الخليجية الإيرانية نظرًا لعلاقته القوية مع إيران، وذكر أنه لا يقبل بالمد الشيعي في مصر وأنه لا بد من غزو ثقافي وتجاري وإعلامي لإيران لأن الشعب الإيراني يتطلع لذلك”. وفي ما يخص ميوله الإسلامية ذكرت البرقية أن العوا أخبر السفير بأنه كان أول من حذر الرئيس الأسبق حسني مبارك من وصول المتطرفين للحكم. كما “أبلغ د. العوا السفير أنه يكن للملكة كل محبة وتقدير ولا ينسى الفترة الطويلة التي أمضاها بالمملكة وتربطه علاقة وطيدة بكبار المسنولين فيها” وأشار تحديدًا إلى علاقته القوية بالسياسي السعودي الراحل والقيادي بالحرس الوطني الشيخ عبد العزيز التويجري وأبنائه خلال فترة إقامته في المملكة. ووعد العوا في حال فوزه بالانتخابات أن تكون ثاني زياراته الخارجية للسعودية (بعد السودان) “لمكانتها وتقديره لها ودورها الإيجابي في مصر”. وقد حصل العوا على 1% من أصوات الناخبين.

في حالة المستشار هشام البسطويسي (0.13% من الأصوات) اكتفى الوزير بالإشارة إلى أنه ابلغ السفير تقديره البالغ لمواقف المملكة تجاه مصر. أما الفريق حسام خير الله الوكيل السابق لجهاز المخابرات العامة (0.09% من أصوات المرحلة الأولى) فقد سعى لتسويق علاقته بعمر سليمان رجل مبارك القوي ومدير مخابراته منذ أوائل التسعينات وحتى اندلاع ثورة يناير 2011. ووفقا للبرقية فقد ذكر خير الله أنه كان مقربا من اللواء عمر سليمان وعمل معه مدة طويلة زار خلالها المملكة عدة مرات وأدى فريضة الحج كضيف على المراسم الملكية”. رئاسة1 (2)رئاسة2 (1)

 

*أربع صفات يشترك فيها السيسي مع هتلر (فيديو)

عرضت قناة “إي تي في” الإخبارية التركية؛ تقريرا تحدثت فيه عن الصفات التي يشترك فيها كل من عبد الفتاح السيسي في مصر، ومع الزعيم الألماني النازي أدولف هتلر.
وفي تسجيل  يتحدث التقرير عما جمع السيسي بهتلر والزعيم الإيطالي الفاشي موسيليني؛ من صفات، وأهمها التعالي والتكبر، والاستناد على الجيش أثناء فترة الحكم، والتعصب للقومية، واتهام كل من يمر من أمامهم بالخيانة. فهي صفات ساهمت في اندلاع الحرب العالمية الثانية وخراب كل من ألمانيا وإيطاليا، كما يقول التقرير.
وذكر التقرير أيضا بالدور الكبير الذي لعبه الإعلام المصري في تبييض صورة السيسي، وإظهاره بصورة المنقذ والقائد الأكبر، بالإضافة إلى دوره في إنجاح الانقلاب على الرئيس محمد مرسي.

https://www.youtube.com/watch?v=f809SW4h1Fw