الجمعة , 27 نوفمبر 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : ثورة (صفحة 3)

أرشيف الوسم : ثورة

الإشتراك في الخلاصات

السيسي قاتل والسجن مليئة بالمظلومين.. الخميس 8 أكتوبر.. فشل الانقلاب وارتفاع الأسعار والمواطن له الله

السيسي والغباءالسيسي قاتل والسجن مليئة بالمظلومين.. الخميس 8 أكتوبر.. فشل الانقلاب وارتفاع الأسعار والمواطن له الله

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*فشل الانقلاب .. الغرفة التجارية : ارتفاع أسعار اللحوم .. والمواطن له الله !

 تباينت أسعار السلع الغذائية، خلال شهر سبتمبر الماضي، مقارنة بالشهر السابق له، حيث ارتفعت أغلب أسعار أنواع اللحوم، فيما انخفضت أغلب أنواع الأسماك والدواجن. 

وأظهر التقرير الشهري لغرفة القاهرة، ارتفاع سعر كيلو لحم الكندوز الصغير بنحو جنيه ليبلغ 86 جنيهًا في سبتمبر الماضي، مقارنة 85 جنيهًا في أغسطس السابق، فيما سجل ارتفاعًا بنحو 12.5 جنيه بنسبة ارتفاع بلغت 17% على أساس سنوي، كما ارتفع كيلو اللحم الجاموسي الكبير بنحو 50 قرشًا بما يعادل 0.8 في المائة ليبلغ في الشهر الماضي 65.5 جنيه مقارنة بـ65 جنيهًا في الشهر السابق له، كما زاد بنحو 12 جنيهًا مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي والذى بلغ 53.5 جنيه.

وأضاف التقرير، أن لحوم “الضأن” البلدي سجلت ارتفاعًا بنحو جنيه لتبلغ 91 جنيهًا، مقارنة بـ90 جنيهًا في أغسطس الماضي، بنسبة ارتفاع بلغت 1.1 في المائة، فيما زادت بنحو 15.9 في المائة مقارنة بالعام الماضي والتي سجلت فيها نحو 78.5 جنيه للكيلو في نفس الفترة العام الماضي.

وأوضح التقرير استقرار أسعار كيلو اللحم الجملي، خلال سبتمبر الماضي، عند 60 جنيهًا، فيما زادت مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي بنحو 5.3% والتي سجلت فيها 57 جنيهًا للكيلو.

كما استقرت أسعار اللحوم البرازيلي المجمدة، خلال الشهر الماضي، عند مستوى 45 جنيهًا، فيما قفزت بنحو 25% ما يعادل 9 جنيهات مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي الذي سجل 36 جنيهًا، فيما شهدت أسعار اللحوم السوادنية تراجعًا بنحو 1.9% لتبلغ 51 جنيهًا خلال سبتمبر الماضي مقارنة بـ52 جنيهًا خلال أغسطس الماضي، وسجلت ارتفاعًا بنحو 14.6 في المائة خلال نفس الفترة في العام الماضي بما يعادل 6.5 جنيه.

 

 

* وقف إخلاء سبيل قيادات التحالف بعد قبول طعن نيابة الانقلاب

قررت الدائرة 21 جنايات القاهرة الانقلابية قبول طعن نيابة أمن الدولة العليا، على قرارات الدئرة 26 جنايات القاهرة بإخلاء سبيل رئيس حزب العمل، و4 معتقلين آخرين في القضية الملفقة الشهيرة بـ”تحالف دعم الشرعية”، وكذا إخلاء سبيل الداعية محمود شعبان و10 معتقلين آخرين محبوسين احتياطيا على ذمة قضية أخرى ملفقة معروفة باسم “بالجبهة السفيية”.. وقررت تجديد حبس جميع المعتقلين لمدة 45 يوما.

كانت الدئرة 26 جنايات القاهرة الانقلابية قررت إخلاء سبيل الشيخ فوزي السعيد، ورئيس حزب العمل مجدي حسين، ورئيس حزب البناء والتنمية نصر عبد السلام، والقيادي بحزب العمل مجدي قرقر، وأمين عام الحزب الاسلامي محمد أبو سمرة، وأحمد عبد العزيز.

كما شمل القرار أيضا الشيخ محمود شعبان، وأشرف عبد المنعم، وهشام مشالي، وخالد غريب، وأحمد مولانا، ومحمد حسان، وأحمد صفوت، وسعد حجاج، ومحمد رمضان، ومحمد محسن، والشيخ ولاء عبد الفتاح. ولفقت النيابة للمعتقلين تهما هزلية بالانضمام لجماعة أُسست لخلاف أحكام القانون، وتعطيل العمل بالدستور والسعي لقلب نظام الحكم، وتأسيس تحالف دعم الشرعية والتحريض على منع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها.

 

* السيسي يجتمع مع رئيس المخابرات وقيادات الجهاز

انتقل عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، صباح اليوم لمقر المخابرات العامة المصرية، حيث كان في استقباله خالد فوزي، رئيس المخابرات العامة وقيادات الجهاز.

وعقد السيسي اجتماعاً مع رئيس الجهاز بحضور قيادات وأعضاء المخابرات العامة، وتمت خلال الاجتماع مناقشة أهم التحديات التي تواجه مصر في المرحلة الحالية والتطورات المختلفة التي تشهدها المنطقة وانعكاساتها على الأمن القومي المصري.

واستمع السيسي إلى عدد من تقديرات الموقف بالنسبة للتعامل الاستراتيجي مع التحديات المختلفة، ووجّه باستمرار العمل باجتهادٍ وتفانٍ لحماية مصر من المخاطر التي تحيق بها.

 

 

* الكنيسة القبطية ببريطانيا تعلن انفصالها عن الكنيسة المصرية

أعلن الأنبا سارافيم أسقف إنجلترا للأقباط الأرثوذكس انفصال الكنيسة القبطية ببريطانيا عن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية المعروفة باسم كنيسة الإسكندرية، حيث كانت كنيسة إنجلترا جزءًا منها وتابعة للبابا تواضروس.

وقال الأنبا سارافيم فى بيان له، إن الكنيسة البريطانية القبطية تأسست عام 1960 ببريطانيا ثم انضمت إلى الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عام 1994 وصارت جزءًا منها ولكن الكنيسة البريطانية ترى حاليًا ضرورة انفصالها والعودة إلى وضعها السابق قبل عام 1994.

واختتم البيان: سنستمر فى صلواتنا من أجلكم، من جانبه، أكد القس بولس حليم المتحدث الرسمى باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية صحة الخبر.

 

 

* شباب المطرية”: قريبا.. مفاجآت ثورية لدحر الانقلاب

أكدت الحركات الشبابية والثورية بعين شمس والمطرية، استمرار حراكهم الثوري حتى القصاص للشهداء وإسقاط الانقلاب العسكري.

وقالت تلك الحركات –في بيان لها–: “استكمالا لمسيرة بدأناها وثورة عقدنا العزم على استمرارها لآخر أنفاسنا تؤكد الحركات الشبابية والثورية بعين شمس والمطرية أنها متمسكة بحق شهداء ثورة يناير الأبرار ومعتقليها الأحرار ومطارديها الأبطال“.
ووجهت رسالة لقادة الانقلاب: “إن الشباب جددوا العهد والميثاق مع ثورتهم المجيدة بالاستمرار والكفاح والنضال حتى تعود الحقوق لأصحابها وتُرد المظالم لأهلها.. وينكسر هذا الانقلاب الدموي”، مؤكدين أن عين شمس والمطرية وربوعها بشبابها الثائر لن تتراجع ولن تموت.. وستظل القلب النابض لثورة الحرية والكرامة“.
ووعد البيان “المقهورين والمظلومين من أهالي الشهداء والمعتقلين والمطاردين بخطوات تصعيدية ومفاجأت ثورية تزلزل عرش الباطل.. وتهز جنباته حتى يحين القصاص“.

 

 

* الطالبة أسماء حمدي.. 636 يومًا في سجن “الأبعدية” ألا لعنة الله على الظالمين

أكملت الطالبة في كلية طب الأسنان بجامعة الأزهر، أسماء حمدي، 636 يومًا من الاعتقال داخل سجون الانقلاب العسكري، حيث تم اعتقالها في 24 ديسمبر الأول 2013.
وكتبت أسماء حمدي رسالة جديدة من سجن “الأبعدية”، قالت فيها “تَبَدُّل آني من الطاقة إلى الوهن العام، وغصَّة ابتلعتها، فصارت تجثم على صدري.. الأمر برمته خداع في خداع.. يعتقلونا من بين أحبابنا، من قلب تفاصيل حياتنا، ثم يزعمون أننا نزلاء.

مأمور السجن يستشيط غضبًا من كلمة سجين، ينفيها دومًا: متقوليش سجينة، اسمها نزيلة.. ما مقدار الانفصام الذي يحياه.. فيصور له أننا في فندق أو قرية سياحية يديرها هو وننزلها نحن”.

وكتبت الطالبة المصرية -في رسالتها- “لم يعدمونا صراحة كما الآخرين، ولكن لفظة الإعدام أصبحت تتكرر يوميا على مدى الأسابيع الأخيرة.. كلها إرهاصات وشائعات في بادئ الأمر، ثم اليوم أعدموا كافة الخطابات الواردة التي لن يعرف حيويتها سوى معتقل أو زائر له”.

وأضافت “زيارة الأمس قرروا انتهاء وقتها بعد خمس عشرة دقيقة فقط، بحجة أن لديهم أعمالا أخرى، وبخدعة سنعوضكم المرة القادمة، وهو ما يعد كذبًا بينًا.. ليس هذا ما يضير، فالسجان قد يكون أي شيء، ولكن الأمر كله في معنى التعويض.. ما الذي يعوض أما وأختا وحبيبا قطعوا مسافة ثلاثمائة كيلومتر، بعد خمسة عشر يوما، ثم لم يتبادلوا معي سوى بضع كلمات لا تسمن ولا تغني من اطمئنان.. ما الذي يعوض وجع قلبي عليهم؟”.
وختمت الطالبة رسالتها “لعن الله أرواحكم، لم تقترحوها علينا ثم تغدرون بنا، مع أنكم في موقف السلطة ويمكنكم منعها تماما؟! أم أنه الطبع الذي يغلب التطبع؟ طبع الغدر والقهر والتجبر.. الخطابات التي هي بمثابة الحياة، تكتمل بها الزيارة المنقوصة، وتكتمل بها إنسانيتي.. إنسانيتي في التواصل مع ذويي، في العيش معهم دقائق ولو حتى على الورق.. حتى مشاركة الورق يبخلون بها علينا، ويحرموننا منها.. هل يصدقون خيبتهم بأنني إرهابية قاتلة تعيث في أرض الله فسادًا وخرابًا؟ أكلمة حق تفعل بهم كل هذا؟ ألا لعنة الله على الظالمين.. ألا لعنة الله على الكافرين”.

 

* الانقلاب يدخل نظام الفترتين للمدارس التجريبية.. بسبب “مفيش”

فى فضيحة جديدة، تكشف عن توقف الانقلاب عن تأسيس مدارس حكومية جديدة، قرر محافظ الانقلاب بالجيزة تطبيق نظام الفترات بالمدارس التجريبية بالمحافظة، بعد رفض وزير مالية عبد الفتاح السيسى توفير أى مخصصات لبناء مدارس تجريبية، أو حتى بناء فصول جديدة بهذه المدارس لمواجهة الزيادة الطبيعية فى أعداد الطلاب.
ويرى مراقبون أن إدخال نظام الفترات للتعليم التجريبى هو شهادة وفاة لهذا النوع من التعليم الحكومى الذى تم استحداثه فى حقبة الثمانيات من القرن الماضى لتوفير تعليم ينافس مدارس اللغات الخاصة، بتكلفة اقتصادية، ويقبل عليه أولياء الأمور من الطبقة المتوسطة، مؤكدين أن القرار فى صالح مدارس اللغات الخاصة، التى سوف يتزايد الإقبال عليها لرفض نسبة كبيرة من أولياء الامور لنظام الفترات الذى لا يطبق إلا فى الدولة النامية والمتخلفة.
وكان عدد كبير  من أولياء أمور المدارس التجريبية قد نظموا وقفة احتجاجية أمام ديوان عام محافظة الجيزة، اليوم الخميس، احتجاجًا على قرار المحافظ بشأن تحويل الدراسة على فترتين “صباحى ومسائى”.

 

* بالأسماء.. السجن 250 عاما على 10 من رافضي الانقلاب بأحداث بولاق الدكرور

قضت محكمة جنايات الجيزة، اليوم الخميس، برئاسة قاضي الإعدامات محمد ناجي شحاتة، بالسجن المؤبد 25 عاما “غيابيًّا” على عشرة من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية الاتهامات التي وُجهت لهم بالتجمهر وحيازة أسلحة نارية والتظاهر في منطقة “بولاق الدكرور“.

 وهم: “خالد أحمد إسماعيل، ومحمد أشرف، وكريم شلبي طه، وأحمد طه السيد، وأحمد علي عبد الحميد، وحسن حسام الدين سعد، ومحمد كمال، ورامي سيد حسنين، وعبد المجيد سيد عبد المجيد، وإمام فؤاد إمام“.

 وكانت نيابة الانقلاب أحالتهم إلى المحاكمة في القضية رقم 1444 لسنة 2014 جنايات بولاق الدكرور، بعد أن زعمت انضمام المتهمين إلى جماعة محظورة، والسعي إلى قلب نظام الحكم، والاعتداء على قوات الشرطة، ومحاولة إشاعة الفوضى في المنطقة، واستهداف مؤسسات الدولة.

 

*”بلومبيرج” تفضح عجز السيسي أمام انخفاض الاحتياطي النقدي

أشارت صحيفة “بلومبيرج” الأمريكية المتخصصة في الشئون الاقتصادية أن الاحتياطي النقدي المصري واصل انخفاضه للشهر الثالث على التوالي، فيما يقف السيسي غير قادر على فعل شيء سوى حث حكومته على تقليل الواردات التي تبلغ 60 مليار دولار سنويا.
ويقول التقرير -الذي أعده أحمد فتيحة، تحت عنوان «انخفاض الاحتياطيات الأجنبية لمِصْر للشهر الثالث على التوالي»-: «انخفض صافي الاحتياطيات الدولية لمِصْر للشهر الثالث على التوالي في سبتمبر لنحو 16.3 مليار دولار، مما يمحو تقريبا المكاسب من المساعدات الخليجية الواردة هذا العام، حيث انخفضت الاحتياطيات حوالي 1.8 مليار دولار من أغسطس، وهو الانخفاض الأكثر هذا العام، وفقا لبيانات البنك المركزي».
ويشير  التقرير إلى أنه «هبطت احتياطيات مِصْر إلى 15.3 مليار دولار في مارس قبل أن تمد دول الخليج مصر بـ6 مليار دولار كمساعدات”.

ويضيف «تخطط مِصْر لبيع سندات دولية هي الثانية من نوعها هذا العام بعد جمع 1.5 مليار دولار في يونيو، وفقا لوزير المالية هاني قدري دوميان»، ويلفت التقرير إلى أن «المستوى الحالي من الاحتياطيات يكفي لتغطية نحو 3 أشهر من قيمة الواردات السلعية للبلاد، وفقا لبيانات جمعتها بلومبيرج”.

ويوضح التقرير أن «عائدات مِصْر من العملات الأجنبية تضاءلت منذ الفوضى المصاحبة لانتفاضة 2011 ضد مبارك مما أبعد المستثمرين والسياح» حسب الصحيفة.
وينوه التقرير إلى أن السيسي إزاء ذلك  فقط حثَّ يوم الأحد الماضي حكومته على خفض الواردات للحفاظ على العملات الأجنبية، حيث تستورد مصر بضائع بقيمة 60 مليار دولار سنويًا”.

 

* فقط في مصر : منحوا أنفسهم مليار جنيه مكافآت في 6 أشهر..فعاقبهم القضاء بغرامة 5000 جنيه

في واقعة أغرب من الخيال ، سردها الأستاذ “عصام الأكوح” ، رئيس قسم الشئون القانونية  في هيئة التأمينات الاجتماعية، في اتصال هاتفي مع “وائل الإبراشي” في برنامج العاشرة مساء ، قال فيها :إن النيابة الإدارية بعد استقبالها شكاوى من عاملين بالتأمينات الإجتماعية ، وإجراء التحقيقات المكثفة ، انتهت بتوجيه تهمة الفساد المالي لـ3 مسئولين كبار بهيئة التأمينات ، وذلك لحصولهم على مليار جنيه على شكل مكافآت ، وبعد أن ثبتت التهمة الموجهة إليهم ، فقد أصدرت المحكمة التأديبية حكمها عليهم بتاريخ 19 أغسطس عام 2015  بغرامة قدرها 5 آلاف جنيه مصري فقط،  وذلك طبقا للقانون الذى ينص على أن تكون الغرامة 5 أضعاف الراتب الأساسى وهو القانون 74 لسنة 78 المادة 88

وتابع :”النيابة قالت إن يدها مغلولة لعدم وجود قانون أشد من ذلك يتم توقيعه على المتهمين“.

واستطرد: اثنين من المتهمين خرجا على المعاش بينما الثالث مازال فى العمل وهو يشغل منصب رئيس قطاع الحاسب الآلى فى الصندوق الحكومى.. الجريمة تمت فى الربع الأخير من عام 2010 إلى نهاية الربع الأول من عام 2011 يعنى فى 6 أشهر فقط“.

 

 

* الإذاعة الأسترالية: معتقلو مِصْر بلا تهمة.. والسيسي “قاتل

قالت الإذاعة الأسترالية، اليوم الخميس: إن تعذيب السجناء السياسيين في مِصْر أمر شائع، مشيرة إلى تقديرات حقوقية تفيد بمقتل أكثر من 250 سجينًا رهن الاحتجاز بسبب التعذيب أو القتل الطبي خلال العامين الماضيين.
وتحت عنوان “معتقلون بلا تهمة” نشر موقع هيئة الإذاعة الأسترالية ABC  تقريرًا عن المسجونين السياسيين، مشيرًا إلى أن ذويهم لا يزالون حتى الآن غير مصدقين ما يحدث.

واستهلت الإذاعة تقريرها بالتساؤل: “إذا اختفت ابنتك أو أخوك، ربما ستذهب إلى الشرطة.. لكن ما ذا ستفعل إذا كانت الشرطة هي التي أخفتهم؟ هذا هو الواقع الذي تعيشه آلاف الأسر المِصْرية، في ظل حملة قمع وحشية تشنها الحكومة ضد المعارضة وحرية التعبير”.

واستشهد التقرير بقضية إسراء الطويل، المعتقلة دون محاكمة منذ ثلاثة أشهر، بحسب أختها هناء، التي قالت: “لا أستطيع تصديق أن إسراء في السجن.. حينما أنطق هذه الكلمات “إسراء في السجن” لا أستطيع حتى الآن تصديقها”.

ونقل التقرير عن منظمات حقوقية قولها: “إن (إسراء) مجرد واحدة من آلاف السجناء السياسيين المحبوسين لمجرد الاحتجاج أو لارتباطهم ببعض الحركات”.
ونقل الموقع عن طارق حسين -الذي يتواجد أخاه محمود في السجن- قوله: “أسوأ شعور على الإطلاق هو معرفتك أن أخيك يتعرض للتعذيب في السجن بينما لا تستطيع فعل شيء لمساعدته”.
وأشار التقرير إلى أن محمود اعتقل عام 2013 -كان يبلغ 18 عاما حينها- في أثناء عودته إلى المنزل من مظاهرة، والآن مر عليه أكثر من 500 يوم دون محاكمة.
وأضاف طارق: “إن الوضع الحالي في مِصْر سيء للغاية فيما يتعلق بالحرية وحقوق الإنسان.. تمر مِصْر الآن بأسوأ مراحلها منذ عقود، لم تقم الثورة لينتهي بنا المطاف في السجن“.

 

* شباب المطرية”: قريبا.. مفاجآت ثورية لدحر الانقلاب

أكدت الحركات الشبابية والثورية بعين شمس والمطرية، استمرار حراكهم الثوري حتى القصاص للشهداء وإسقاط الانقلاب العسكري.
وقالت تلك الحركات –في بيان لها–: “استكمالا لمسيرة بدأناها وثورة عقدنا العزم على استمرارها لآخر أنفاسنا تؤكد الحركات الشبابية والثورية بعين شمس والمطرية أنها متمسكة بحق شهداء ثورة يناير الأبرار ومعتقليها الأحرار ومطارديها الأبطال”.
ووجهت رسالة لقادة الانقلاب: “إن الشباب جددوا العهد والميثاق مع ثورتهم المجيدة بالاستمرار والكفاح والنضال حتى تعود الحقوق لأصحابها وتُرد المظالم لأهلها.. وينكسر هذا الانقلاب الدموي”، مؤكدين أن عين شمس والمطرية وربوعها بشبابها الثائر لن تتراجع ولن تموت.. وستظل القلب النابض لثورة الحرية والكرامة”.
ووعد البيان “المقهورين والمظلومين من أهالي الشهداء والمعتقلين والمطاردين بخطوات تصعيدية ومفاجأت ثورية تزلزل عرش الباطل.. وتهز جنباته حتى يحين القصاص”.

 

* الفيوم: اختفاء قيادى بالحرية والعدالة ومصرع ابنته فى حادث انقلاب سيارة

لقيت الطفلة رحمة حمدي النجار نجله أحد قيادات حزب الحرية والعدالة بمركز سنورس بمحافظة الفيوم مصرعها ، فيما أصيبت والدتها وشقيقتيها إثر تعرضهم لحادث انقلاب سيارة على طريق البحر الأحمر – الفيوم صباح اليوم .

ناشدت زوجة النجار منظمات حقوق الإنسان للكشف عن مكانه، إذ تم اختطافه بتاريخ 6 أكتوبر الجارى أثناء تواجده فى مقر عمله بمحافظة البحر الأحمر بواسطة أشخاص بزى مدنى.

وأفادت زوجة النجار أنهم نقلوا محل أقامتهم خارج محافظة الفيوم نظراً للمطاردات الأمنية لهم منذ إعلان الانقلاب العسكرى فى الثالث من يوليو 2013 وحتى الآن .

وأردفت أنها بحثت عنه في جميع أقسام الشرطة بمحافظة البحر الأحمر من دون جدوى وكانت متوجهة لمحافظة الفيوم للبحث عنه ، مضيفة: ” أنه لم يتم عرضه على النيابة أو أية جهة تحقيق .

 

* فشل الانقلاب: “هيرميس” أسعار الغذاء سجلت في سبتمبر أكبر زيادة في خمس سنوات

قالت المجموعة المالية هيرميس، في ورقة بحثية صدرت اليوم الخميس، إن أسعار الغذاء سجلت في سبتمبر الماضي أكبر زيادة شهرية في خمسة أعوام مدفوعة بزيادة أسعار الخضروات.

كان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء قد أعلن اليوم الخميس عن ارتفاع التضخم لأسعار المستهلكين في سبتمبر بنسبة 2.8 % في سبتمبر مقارنة بأغسطس، مسجلا أعلى زيادة شهرية منذ يوليو 2014.

وبحسب بيانات سلة أسعار المستهلكين الصادرة عن الجهاز المركزي، صعدت أسعار الغذاء في سبتمبر بنسبة 4.6% مقارنة بأغسطس مع ارتفاع شهري في أسعار الخضروات بنسبة 18.6%.

وقالت هيرميس إن اسعار الخضروات ارتفعت بـ 26.4% خلال الشهرين الماضيين وهو ما دفع تضخم الغذاء السنوي للارتفاع إلى 11% في سبتمبر مقارنة بـ8.2% في اغسطس.

واعتبرت هيرميس أن توقعات مستقبل التضخم في مصر مرهونة بتطبيق ضريبة القيمة المضافة التي تتطلع حكومة (الانقلاب) إلى تفعيلها قبل نهاية العام الجاري والتي ستحدث زيادة تضخمية واحدة تتراوح بين 1.5-2.5%.

وتتوقع الحكومة أن تتراوح معدلات التضخم السنوي بين 10 إلى 11% في 2015-2016 وإلى ما بين 7 إلى 8% بحلول عام 2018-2019.

وهناك توقعات بحدوث موجة تضخمية خلال العام المالي الحالي مع التخفيض المنتظر لسعر الجنيه أمام الدولار في السوق الرسمي، وتطبيق ضريبة القيمة المضافة، والمضي قدماً في خطة إعادة هيكلة دعم الطاقة.

وترى حكومة (الانقلاب) أن العام الحالي سيشهد “ضغوطا تضخمية وارتفاعا في الأسعار”، كما قال أشرف العربي، الشهر الماضي.

 

 

* الأونكتاد” يحذر من تأثر إيرادات قناة السويس لتباطؤ التجارة العالمية

قال التقرير السنوي لمنظمة مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية الأونكتاد”، إن معدل نمو الناتج العالمي سيصل إلى ما بين 2% و2.5% خلال العام الحالي 2015.

وأضاف التقرير، أن نمو حركة التجارة العالمية سيتباطأ، ما يؤدي إلى انخفاض التوقعات بنمو حركة السفن داخل قناة السويس، وبالتالي تباطؤ نمو الإيرادات.

وتوقعت المنظمة، نمو الاقتصاد العالمي بنسبة تتراوح بين 2% و2.5%، هذا العام، وهو، إن حدث، سيمثل انخفاضًا عن العام السابق، كما توقعت أن عمليات التسيير الكمي التى تقوم بها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي واليابان، لن تحسن من أوضاع اقتصادات هذه الدول.

وأضاف التقرير “كما سيتراجع معدل نمو إفريقيا إلى حدود الـ3%، وسيصل معدل النمو في أميركا اللاتينية إلى 0.5%، بينما ستبقى منطقة جنوب وشرق آسيا عند معدل الـ5%، لكنه يظل أقل مقارنة بالـ10% التي تحققت في 2010، بالإضافة إلى نمو سلبي “انكماش” في دول الاتحاد السوفييتي السابقة وشرق أوروبا، و”هذا يعني أن الطلب على صادراتنا سيتراجع“.

وأشار التقرير، إلى أن نصيب الأجور في تراجع مستمر كنسبة من الناتج المحلي، ما يعني تراجع الطلب الداخلي، مقارنة بنصيب الأرباح الذي يتزايد دائمًا.

ويقول التقرير، إن التجارة العالمية لم تتعاف بعد من أزمة 2008، متوقعًا زيادة ضعيفة في حركة التجارة، ومما سيكون له تأثير على قناة السويس، فسيحدث لها تباطؤ في النمو مقارنة بالتوقعات السابقة، كما سترتفع أسعار السلع ارتفاعًا طفيفًا في عامي 2015 و2016، أي أنها لن تتعافى من انخفاضات في الفترة الماضية، بحسب التقرير.

وطالبت منظمة “الأونكتاد” بخلق نظام عالمي يوفر السيولة بشكل منضبط، ويحمي الدول من الصدمات المالية ويوفر تمويلًا للتنمية، وأوصت بعدم الاعتماد بشكل كبير على مصادر النمو الخارجية مثل الصادرات والسياحة، بل يجب الاعتماد على النمو المدفوع بالطلب الداخلي.

 

* رويترز”: بعد فشل المليون وحدة.. المشاكل تطارد مشاريع الإمارات في مصر

سلطت وكالة “رويترز” للأنباء، الضوء على فشل مشروع المليون وحدة سكنية ومشاريع إماراتية أخرى أعلنت عنها الإمارات لدعم عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري.

وقالت الوكالة إنه عندما وقعت شركة “أرابتك ” الإماراتية عقد إنشاء مشروع إسكاني عالي المستوى مع حكومة الانقلاب المصرية، اعتبر هذا المشروع كعلامة لدعم الدولة الخليجية لـ”عبدالفتاح السيسي”.

لكن المشروع الذي أعلن عنه في مارس 2014 كدعامة للحملة الانتخابية للسيسي توقف، وقد يؤدي ذلك إلى المخاطرة بسمعة السيسي، وهو ما يسلط الضوء على عادة الانقلاب في مصر بالوعود بمشاريع ضخمة ثم الفشل في إنجازها.

وأشارت الوكالة إلى أن المصريين قد وعدوا بمليون وحدة سكنية بحلول عام 2020 بتكلفة 280 مليار جنيه، ومجموعة أخرى من المشاريع لمساعدة الاقتصاد للوقوف على قدميه بعد اضطرابات سياسية أعقبت ثورة 2011، وكان السيسي يعول على وعود بمليارات الدولارات من حلفائه المنتجين للنفط والداعمين للانقلاب على الرئيس محمد مرسي المنتمي للإخوان المسلمين، وكان هناك فشل في تدبير بعض هذه الأموال، كما أن البنوك المحلية غير قادرة على تمويل مشروع أرابتك.

ونقلت الوكالة، عن أحد المصادر المطلعة الإشارة إلى وجود خلاف حول العقد وصعوبات تمويل.

ونقلت الوكالة عن دبلوماسي غربي، القول: “الإمارات ملتزمة التزام شديد بدعم السيسي، لكن عندما يتعلق الأمر بمشاريع تجارية فإنها تبدي اهتمامًا بتفاصيل العقد للحصول على عائد جيد للاستثمار”.

وأضافت الوكالة، أن نجاح السيسي في قمع الإخوان المسلمين -التي تراها دول الخليج تهديدًا وجوديًا هو سبب ضعيف للدخول معه في مشاريع لدعمه، كما أن ميزانية الإمارات تضررت بسبب هبوط أسعار البترول.

وصرح “إتش إيه هيلر” الزميل غير المقيم بمعهد بروكنجز لسياسات الشرق الأوسط للوكالة “بسبب الخوف من العنف السياسي، فإن كثيرًا من المصريين يعطون “فسحة من الوقت” للسيسي لكن الناس في النهاية سيرغبون في رؤية نتائج ملموسة فيما يتعلق بالنواحي الاقتصادية”. ويضيف “هيلر”، “لو أن هذه النتائج ليست كبيرة بشكل مرضٍ، ولم تأت بشكل سريع بما فيه الكفاية فإن شعبية السيسي ستعاني بشكل كبير”.

وأشارت الصحيفة إلى أنه على الرغم توقيع مذكرة مبدئية مع شركة “كابيتال سيتي” لبناء عاصمة جديدة، إلا أنه بعد أربعة أشهر من توقيع الاتفاقية أعلن وزير استثمار الانقلاب في مصر أن الشركة ستتولى فقط بناء جزء من المشروع”.

وقالت: “إن نموذج آخر من هذه المشاريع التي تواجه صعوبات هو مشروع محطة كهرباء تعمل بالفحم، إذ أعلنت شركة “النويس” المنفذة للمشروع بعد عام من الإتفاق أنها ما زالت تنهي الأوراق”.

وذكرت الوكالة، أن هذه المشاريع تعاني من أزمة في التمويل فشركة “أرابتك” ليس لديها السيولة الكافية لتمويل مشروعها، كما أن البنوك المصرية أيضًا لديها المشكلة نفسها بسبب تمويل توسعة قناة السويس الذي استدعى الشعور الوطني لتشجيع المصريين لشراء شهادات الاستثمار.

 

*فشل الانقلاب مستمر .. مياه الصرف الصحي تغرق مدرسة بمركز يوسف الصديق بالفيوم

اشتكى عدد من أولياء أمور تلاميذ مدرسة الرواشدية الابتدائية بمركز يوسف الصديق، محافظة الفيوم، من الإهمال الواسع من جانب المسؤولين للمدارس، حيث أغرقت مياه الصرف الصحي المدرسة، ولا وجود للمسؤولين، بحسب الأهالي.

أولياء أمور التلاميذ

قال أحمد محمد، ولي أمر أحد الطلاب: “إنهم طلبوا من مدير المدرسة إصلاح أعطال الصرف الصحي بالمدرسة للحفاظ على صحة الطلاب، فرفض معللًا ذلك بعدم وجود مصاريف خاصة بالأعمال الإدارية“.

وذكر محسن السيد: “أن هذه المدرسة تعتبر الأقرب للقرية ولا توجد مدرسة غيرها لنقل أولادهم إليها“.

وأكد شريف عرفة “أن البنية الأساسية للمدرسة في أسوأ حالة ولا يوجد أي اهتمام ولا صيانة لمرافق المدرسة“.

المدرسون.. دي مشكلة الوحدة المحلية

وأضاف أحد المدرسين، وهو محمد عطية “أن هذه المشكلة مسؤولية الوحدة المحلية وليس للمدرسة أي دخل بها”.

 

* نيابة الانقلاب بالزقازيق تحبس الطالبة سارة مشعل 15 يوم

قضت نيابة الانقلاب بالزقازيق بحبس الطالبة سارة مشعل 15 يوما على ذمة القضية بزعم حيازة منشورات.

يذكر بانه تم اعتقالها صباح أمس الاربعاء من على بوابة كلية الآداب بجامعة الزقازيق بعد رفضها رفع نقابها أمام رجل ومطالبتها بسيدة لتفتيشها.

 

* عرض الشيخ مسعد أنور على النيابة بالتجمع الخامس بعد 20 يوم اخفاء

ظهر الداعية الإسلامي فضيلة الشيخ مسعد أنور، اليوم الخميس، داخل مبنى محكمة التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة، للتحقيق معه بإحدى النيابات.

ويعد هذا أول ظهور له منذ احتجازه يوم 14 سبتمبر الماضي، حيث تم اختطافه ونجله من منزله، وظل قيد الاحتجاز ولم يعلم أحد مكانه، حتى ظهوره اليوم.

 

 

 

بلطجي وعسكري ونمنم وأمي وعلمانيون وأمنجية فسدة بحكومة السيسي. . السبت 19 سبتمبر. .

بلطجي وعسكري ونمنم وأمي وعلمانيون وأمنجية فسدة بحكومة السيسي

بلطجي وعسكري ونمنم وأمي وعلمانيون وأمنجية فسدة بحكومة السيسي

بلطجي وعسكري ونمنم وأمي وعلمانيون وأمنجية فسدة بحكومة السيسي. . السبت 19 سبتمبر. .

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*انفجار ضخم يهز أرجاء مدينة العريش

وقع انفجار مروع بمنطقة السبيل بجنوب حي المساعيد بالعريش محافظة شمال سيناء .

وقال شهود عيان، إنهم سمعوا صوت دوى انفجار ضخم هز أرجاء المنطقة بأكملها، بالقرب من منطقة حي السبيل بجنوب العريش، وشوهدت آثار الدخان نتيجة شدة وقوة الانفجار.

وهرعت سيارات الإسعاف إلى منطقة الانفجار، كما قامت قوات الأمن بتمشيط المنطقة، وإغلاق الطرق المؤدية إلى مكان الحادث.

 

 

*وزير الأوقاف يتجه إلى “مكة” لرئاسة بعثة الحج برفقة “الزند” و”مدبولى

غادر مطار القاهرة الدولى، مساء اليوم السبت، عددا من وزراء حكومة الانقلاب العسكري الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف ، متجهًا إلى مكة المكرمة، لرئاسة البعثة الرسمية للحج، والمستشار أحمد الزند وزير العدل، ومصطفى مدبولى وزير الإسكان، وذلك بعد أدائهما اليمين الدستورية صباح اليوم أمام قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسى.

كما غادر أيضًا عددا من الوزراء السابقين في حكومة الانقلاب العسكري  على متن طائرة الخطوط السعودية المتجهة إلى جدة الدكتور محب الرافعى وزير التربية والتعليم السابق برفقة زوجته، والدكتورة ناهد عشرى وزير القوى العاملة السابقة برفقة زوجها

 

 

*وزير التعليم أمي وعلمانيون وأمنجية بحكومة السيسي الجديدة

أدى وزارء الحكومة الجديدة في مصر برئاسة شريف إسماعيل اليمين الدستورية السبت أمام قائد الإنقلاب عبد الفتاح السيسي، كثاني حكومة في عهد السيسي بعد إقالة إبراهيم محلب رئيس الوزراء السابق.

وأثار الوزراء الجدد جدلاً شديداً في مصر في الساعات الماضية، حيث ظهر من اختيارات السيسي اهتمامه فقط بولائهم لنظامه وعدائهم للإسلاميين بغض النظر عن كفاءتهم.

وكان السيسي قد قبل يوم السبت الماضي استقالة حكومة إبراهيم محلب، التي تشكلت في يونيو 2014 واستمرت 15 شهراً، وكلف شريف إسماعيل وزير البترول بتشكيل الحكومة الجديدة.

16 وزيرا جديداً

يبلغ أعضاء الحكومة الجديدة 33 وزيراً بدلا من 36 في حكومة محلب، حيث تم دمج وإلغاء بعض الوزارات هي وزارة الصحة التي دمجت في وزارة السكان، ووزارة التعليم الفني مع وزارة التعليم، ووزارة البحث العلمي مع وزارة التعليم العالي، وتم إلغاء وزارة التطوير الحضاري والعشوائيات.

وشهدت الحكومة الجديدة 16 وزيرا جديداً هم حلمي النمنم وزيرا للثقافة وطارق قابيل وزيرا للتجارة والصناعة ونبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة للهجرة وشئون المصريين في الخارج، وياسر القاضي وزيرا للإتصالات وسحر نصر وزيرة للتعاون الدولي، وسعد الجيوشي للنقل وعصام فايد للزراعة وأشرف الشيحي للتعليم العالي والبحث العلمي وجمال سرور للقوى العاملة وطارق الملا للبترول والهلالي الشربيني للتعليم والتعليم الفني ومجدي العجاتي للعدالة الإنتقالية ومحمد العصار للإنتاج الحربي وأحمد زكي بدر للتنمية المحلية وهشام زعزوع للسياحة.

وتم تجديد الثقة في 17 وزيراً، منهم وزراء الوزارات السيادية مثل صدقي صبحي وزير الدفاع ومجدي عبد الغفار وزير الداخلية وأحمد الزند وزير العدل وسامح شكري وزير الخارجية، كذلك وزراء المجموعة الإقتصادية التي تضم وزير المالية هاني قدري والتخطيط أشرف العربي والإستثمار أشرف سلمان والتموين خالد حنفي، كما بقي مختار جمعة في منصبه وزيرا للأوقاف ومحمد شاكر وزيرا للكهرباء.

وزير تعليم لا يعرف الكتابة

ومن أغرب الإختيارات التي أثارت جدلا خلال الساعات الماضية، كان الهلالي الشربيني الذي تم تعيينه في منصب وزير التعليم والتعليم الفني، حيث أظهرت كتاباته على “فيس بوك” جهله بأبسط قواعد اللغة العربية والإملاء على الرغم من أنه سيكون مسئولاً عن تعليم الأجيال المقبلة.

وقام نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي بتداول كتابات الوزير الجديد على صفحته على فيس بوك” والتي تضمنت نكتاً مبتذلة وشعراً ركيكاً وشتائم لمعارضي النظام، تضمنت كلها أخطاء إملائية، وتهكموا عليه كأحد نماذج الوزراء الجدد.

 وكان الشربينى يشغل منصب وكيل أول وزارة التعليم العالي منذ يوليو 2014، وقبلها نائبا لرئيس جامعة المنصورة، وفي عهده تم إلقاء القبض على العشرات من الطلاب والطالبات وإحالتهم للمحاكمة بتهم التظاهر داخل الجامعة.

وعمل قبل ذلك مستشارا ثقافيا في السفارة المصرية بليبيا منذ 2010 وحتى 2014، حتى تعرض للاختطاف على أيدي جماعات مسلحة لمدة 10 أيام، وتدخلت المخابرات المصرية ونجحت في تحريره وإعادته إلى البلاد.

 

إفلاس

وفيما يرى مراقبون أنه دليل على الإفلاس وعدم وجود مرشحين مناسبين لتولي الوزارات، تم الاستعانة بوزيرين سابقين أعيدا للحكومة مجددا، هما هشام زعزوع وزير السياحة الأسبق الذي تولى الوزارة من قبل منذ أغسطس 2012 وحتى مارس 2015، ليعود إليها بعد إقالته بستة أشهر فقط.

وكان زعزوع وزيرا في حكومة هشام قنديل قبل إنقلاب يوليو 2013 واستمر في منصبه في حكومتي الببلاوي ومحلب.

كما تم الإستعانة بأحمد زكي بدر الذي كان آخر وزير تعليم في عهد المخلوع حسني مبارك، وأقيل مع ثورة 25 يناير 2011، والذي عاد ليتولى هذه المرة وزارة التنمية المحلية خلفاً للواء عادل لبيب.

وكان اسم بدر قد وضع في قوائم الممنوعين من السفر في فبراير 2013 بناء على قرار من النائب العام الأسبق، لاتهامه بقضايا فساد.

 

علمانيون وأمنجية 

وغاب عن تشكيل الحكومة الجديدة أي شخصية سياسية، حيث ضمت فقط رجال الجيش والشرطة السابقين وأساتذة الجامعات وكبار المسئولين في الوزارت الحالية.

وضمت الحكومة 5 قيادات جامعية هم أشرف الشيحي رئيس جامعة الزقازيق السابق الذي عين وزيراً للتعليم العالي، وأحمد راضي عميد كلية الطب السابق بجامعة عين شمس الذي تولى وزارة الصحة، وأحمد زكي بدر رئيس جامعة عين شمس الأسبق، الذي أصبح وزيراً للتنمية المحلية، والهلالي الشربيني نائب رئيس جامعة المنصورة الذي تولى حقيبة التعليم والتعليم الفني، وعصام فايد عميد كلية الزراعة بجامعة عين شمس الذي أصبح وزيراً للزراعة.

وتراجع عدد السيدات في الحكومة الجديدة إلى ثلاث وزيرات فقط يحملن حقائب التعاون الدولي والهجرة والتضامن الإجتماعي، مقابل خمس وزيرات في حكومة محلب المستقيلة.

وتم تعيين حلمي النمنم وزيراً للثقافة، وهو كاتب يساري معروف بأنه “علماني متطرف” وشديد العداء للإسلاميين.

وكان النمنم أحد المطالبين بحذف أي مواد في دستور 2014 تتعلق بالشريعة الإسلامية، مؤكدا أن مصر دولة “علمانية بالفطرة”، وأن هذا هو الوقت المناسب للتخلص من كل ما له علاقة بالإسلام السياسي.

أما وزير التعليم العالى أشرف الشيخي فعرف عنه هو الآخر عداءه للإسلاميين، وطاعته لأجهزة الأمن، حيث قام بفصل الرئيس محمد مرسي من عمله كأستاذ في جامعة الزقازيق في يونيو الماضي حينما كان الشيخي رئيساً للجامعة، كما أحال المئات من الطلاب للتحقيق والمحاكمة بسبب معارضتهم للإنقلاب.

كما تولى سعد الجيوشي المساعد السابق لرئيس الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة وزارة النقل، بعد أن كان رئيساً لهيئة الطرق وشهد عصر العديد من الحوادث الكارثية، إلا أن الرجل قابل الهجوم الإعلامي عليه والمطالبة بإقالته، بتصريح شهير قال فيه “محدش يقدر يشيلني من منصبي“.

وتعد الحكومة الجديدة بمثابة حكومة تصريف أعمال، حيث من المفترض -وفقا للدستورأن يشكل الحزب الفائز بأغلبية مقاعد مجلس النواب المقبل الحكومة الجديدة، وستجرى الإنتخابات البرلمانية على مرحلتين في شهري أكتوبر ونوفمبر المقبلين.

 

 

*بلطجي وعسكري ونمنم.. وزراء يثيرون الجدل في الحكومة الجديدة

وزراء أثاروا الجدل في الرأي العام قبل انضمامهم للتشكيل الوزاري الجديد، على رأسهم  حلمي نمنم الذي وصف مصر بأنها “بلد علمانية بالفطرةوزيرًا للثقافة، وأحمد زكي بدر “خصم الطلاب” وزيرًا للتنمية المحلية، واللواء محمد العصار وزيرا للإنتاج الحربي.

أحمد زكي بدر

اشتهر بضرب الطلاب وسب أولياء الأمور وأعضاء هيئة التدريس، إنه أحمد زكي بدر، آخر وزير للتربية والتعليم في عهد الرئيس المخلوع مبارك، والذي يعود للبس ثوب الوزير مجددا ولكن في حقيبة للتنمية المحلية.

والوزير الجديد هو نجل زكي بدر وزير الداخلية الأسبق، والذي كانت سلطات مطار القاهرة قد منعته يوم السبت 2 فبراير 2013، من السفر إلى السودان، بناء على قرار من النائب العام بوضع اسمه على قوائم الممنوعين من السفر.

وعمل بدر” أكثر من ۳۰ عاماً في التدريس والبحث في كلية الهندسة بجامعة عين شمس، وفي عام 2007 عُين أحمد زكي بدر رئيساً لجامعة عين شمس بقرار جمهوري؛ على الرغم من وجود من هم أقدم منه ويسبقونه في السلك الأكاديمي، وأجدر على تحمل مثل هذه المسؤولية.

وبعد توليه رئاسة الجامعة، كثرت الشكوى منه بعد جملة القرارات التي اتخذها، والتي كان على رأسها المعاملة الأمنية للطلاب، وتركيب ترسانة كاميرات داخل الجامعة، كما خاض العديد من المشاكل مع طلبة الإخوان المسلمين، ومع الطالبات المنتقبات اللاتي منعهن من دخول الامتحانات، وألزمهن بخلع النقاب، وكانت المشكلة الأبرز هي السماح لدخول مجموعة من البلطجية إلى الجامعة لفض اشتباك بينه وبين الطلاب؛ تبين في ما بعد -حسب تغطية جريدة الفجر للأحداث- أن هؤلاء البلطجية يتقاضون أجرًا من الجامعة نظير بعض خدماتهم.

وانتقل د.أحمد زكي بدر من رئاسة جامعة عين شمس إلى وزارة التربية والتعليم، التي عرفت بوزارة الأزمات في عهده؛ فلا يكاد يمر يوم إلا وتثور فيه مشكلة جديدة.. بل وفضيحة جديدة؛ من أهمها؛ أنه طلب من مستشاري الدراسات الاجتماعية إضافة فصل كامل عن الحزب الوطني ونشأته وإنجازاته وفضله على الحراك السياسي في مصر في ظل قيادة الرئيس المخلوع، مبارك، ولم يكتف بذلك بل طلب أيضًا إلقاء الضوء على أمانة السياسات ورئيسها جمال مبارك، كما أمر الوزير بضرورة حذف فصل عن إثيوبيا ودورها في دول حوض النيل كعقاب لها على توقيعها اتفاقية مع ثلاث دول أخرى دون الرجوع إلى مصر.

وأثيرت في عهده الوزاري فضيحة كبرى، حيث تبين أنه كان يتلقى تقارير أمنية من مباحث أمن الدولة عن الإدارات التعليمية، وهي تقارير طلبها بنفسه عن سير وأداء موظفي الإدارات التعليمية.

ومن الأزمات الطاحنة التي حدثت في عهده وكانت الأكثر شراسة، أزمة الكتب الخارجية بعد أن قرر أن يرفع أسعار تراخيص الكتب الخارجية فجأة ودون مقدمات إلى أكثر من مليون ونصف مليون جنيه عن الكتاب الواحد.

وبعد الثورة، وفي سبتمبر 2011، أصدرت مؤسسة “أخبار اليوم” قرارا بتعيين أحمد زكي بدر، رئيسا لأكاديمية أخبار اليوم خلفا للدكتور عبد الحي عبيد.

وشهدت الأكاديمية في عهده وقوع عدة اشتباكات بين مؤيديه ومعارضيه، وصلت ذروتها إلى حد تظاهر الطلاب ضده واحتجازه في الجامعة من قبل الطلاب لنحو 12 ساعة كاملة للمطالبة برحيله، وبعدها ترددت أنباء مفادها أن إدارة الجامعة بدأت في محاولة دفع عدد من الطلاب إلى جمع توقيعات تطالب ببقاء الدكتور أحمد زكي بدر، وأنه تم توزيع منشور يدعو الطلاب إلى التضامن من أجل استمراره في موقعه.

 

العصار

إحنا رجالة أمريكا في مصر، ولو جاء رئيس منتخب فلن ينفذ تعليماتكم”، هكذا قال اللواء محمد سيد العصار، وزير الإنتاج الحربي الجديد، الذي أدى اليمين الدستورية اليوم، في حديث إعلامي مع معهد السلام الأميركي في يونيو 2011.

وقال العصار في حديثه لمعهد السلام الأميركي: “الرئيس اللي هييجي بإرادة الناس هينفذ إرادة الشعب المصري اللي هينتخبه “بجد”، عشان كده أميركا لا يمكن تعتمد إلا علينا“.

وتصدر العصار منذ تولي المجلس العسكري إدارة شؤون البلاد يوم 11 فبراير2011 ؛ إدارة أخطر ثلاث قضايا شغلت القوات المسلحة، على رأسها، قضية تمويل أميركا لمنظمات المجتمع المدني في مصر، حيث عقد مؤتمرا صحفيا كبيرا في واشنطن يوليو 2011 لإدانة التمويل، مشيرا إلى أنه يتم بشكل غير قانوني، ونبه الشعب الأميركي أن حكومتهم تستنزف مواردهم في المسارات غير المناسبة.

القضية الثانية هي محاولة تبرئة المجلس العسكري من مجزرة ماسبيرو التي وقعت في أكتوبر 2011  أمام الرأي العام الداخلي والدولي، حيث أخذ اللواء العصار واللواء محمود حجازي، عضو المجلس العسكري حينها ورئيس أركان القوات المسلحة حاليا، على عاتقهما تبرير لجوء الجيش للعنف ضد الأقباط في وسائل الإعلام بأن القوات المسلحة كانت مستهدفة في أحداث ماسبيرو من قبل فئات اندست في صفوف الأقباط.

وأما القضية الثالثة فهي التي حارب من أجلها “العصار” بجانب اللواء ممدوح شاهين مساعد وزير الدفاع لشؤون التشريع وهي “الحفاظ على مواد الجيش في الدستور الجديد”، حيث حذر  العصار وشاهين الجمعية التأسيسية من إلغاء محاكمة المدنيين أمام القضاء العسكري وإلغاء موافقة المجلس الأعلى للقوات المسلحة على تعيين وزير الدفاع.

ورفع كل من الدكتور يونس مخيون، رئيس حزب النور، والدكتور عصام العريان، نائب رئيس حزب الحرية والعدالة، الستار عن دور اللواء “العصار” في أحداث 30 يونيو، حيث قال مخيون، في لقاء تليفزيوني بعد أحداث 30 يونيو،  إن اللواء العصار هو من اتصل بهم قبل البيان الثاني للقوات المسلحة الذي انقلب فيه الجيش على الدكتور مرسي، وأقنعهم بضرورة الانضمام لخارطة الطريق، وأثناهم عن محاولة إقناع مرسي بالتنحي، مؤكداً لهم أنهم حاولوا معه بشتى الطرق.

وأكد الدكتور عصام العريان، القيادي بجماعة الإخوان ونائب رئيس حزب الحرية والعدالة، في بيان مصور له، أن العصار تواصل معهم أكثر من مرة لإقناع الكتاتني بالجلوس مع السيسي والاتفاق على بعض الأمور، مما يوحي بأن كل ما عقب 30 يونيو هو من ترتيب “العصار

 

تحت الإقامة الجبرية

وأثيرت شائعات في شهر أغسطس العام الماضي تفيد بوضع اللواء العصار تحت الإقامة الجبرية عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة، وهو ما قوبل بالنفي من المتحدث العسكري العقيد أحمد محمد علي.  

ونفى العقيد أحمد علي بشكل قاطع هذه الشائعات قائلا: “لا صحة مطلقًا لتلك الشائعة، واللواء محمد العصار يمارس عمله بشكل طبيعي كأحد المساعدين الرئيسيين للسيد وزير الدفاع”، مؤكداً أن تلك الشائعة تأتي في إطار الحملة الممنهجة والمنظمة التي تستهدف الجيش المصري وقياداته لتحقيق أهداف مشبوهة لجماعات غير وطنية.

وقد أصر الجيش على إظهار اللواء العصار في اجتماع الفريق السيسي مع الضباط يوم 18- 8-2013 كرد على هذه الشائعات.

 

نمنم.. والثقافة

ووقع اختيار المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، على الكاتب الصحفي حلمي النمنم، ليتولى منصب وزير الثقافة، وهو الاختيار الذي لم يكن خارج التوقعات، خاصة أنه معروف بعدائه الشديد للتيار الإسلامي.

وكان النمنم” قد تحدث في اجتماع سابق لبعض القوى المدنية عن الهوية العلمانية لمصر وضرورة إخراج التيار الإسلامي كله من السياسة دون استثناء، حيث أكد في الاجتماع المصور، أن مصر بلد علماني بالفطرة، ولا بد من دستور علماني، وأن هذا هو الوقت المناسب لإقصاء الإسلام السياسي،  مضيفا: “آن الأوان أن يخرج الإسلام السياسي من اللعبة، قضيتنا هي أن يكون الدم غير غزير، وأن لا تتحول لحرب أهلية“.

وقبل توليه الوزارة كان يشغل منصب رئيس دار الكتب والوثائق، والقائم بتسيير أعمال الهيئة المصرية العامة للكتاب، وقبل ذلك شغل النمنم العديد من المناصب القيادية داخل وزارة الثقافة وخارجها، من بينها أنه كان نائبا لرئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب عام 2009، وحينها بادر حلمي النمنم فور دخوله الهيئة العامة للكتاب بإصدار قرار إداري بحظر نشر كتب قيادات الهيئة ضمن كل الإصدارات التي تنشرها الهيئة حفاظًا على النزاهة والشفافية من جانب، ومن أجل إتاحة الفرصة لأكبر عدد من الكتاب والمبدعين الشباب في نشر ما يكتبون من جانب آخر.

 

 

*15 وزيراً جديداً في الحكومة المصرية.. ووزير تعليم مبارك يعود
أدّت الحكومة المصرية الجديدة برئاسة شريف إسماعيل، اليمين أمام عبدالفتاح السيسي، حيث تضمنت تعيين 15 وزيرا جديدا، واﻹبقاء على وزراء الحقائب السيادية المتمثلة في الدفاع والداخلية والخارجية والعدل.
وعلى رأس الوزراء الجدد الدكتور أحمد زكي بدر، آخر وزير تعليم قبل ثورة 25 يناير كانون الثاني 2011 والمنسق العام لقائمة “في حب مصر” اﻻنتخابية الداعمة للسيسي، والذي عين وزيرا للتنمية المحلية خلفا للواء عادل لبيب.

وكذلك اللواء محمد العصار، عضو المجلس اﻷعلى للقوات المسلحة خلال ثورة يناير، والذي كان مسؤولاً عن ملف التواصل مع الوﻻيات المتحدة، وعين وزيرا للإنتاج الحربي.
وتم تعيين القاضي مجدي العجاتي رئيس قسم التشريع بمجلس الدولة والذي أشرف على صياغة القوانين خلال العامين اﻷخيرين، وزيرا للشؤون القانونية ومجلس النواب، وهي الحقيبة التي كانت تسمى منذ أحداث 3 يوليو/ تموز 2013 بالعدالة اﻻنتقالية.
وتم تعيين اللواء سعد الجيوشي وزيرا للنقل لإبقاء الوزارة لا مدنية حيث كان مرشحاً لها اللواء كامل الوزيري رئيس عمليات الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.
وتم تعيين الكاتب اليساري حلمي النمنم وزيرا للثقافة، وهو أحد الناشطين في جبهة اﻹنقاذ المنحلة التي ساندت الجيش في انقلاب يوليو/ تموز 2013.
وتم دمج وزارتي التربية والتعليم مع التعليم الفني تحت إشراف الوزير الجديد هلال الشربيني، كما تم دمج وزارتي التعليم العالي والبحث العلمي تحت الوزير الجديد، أشرف الشيحي. بينما تم دمج وزارتي الصحة مع السكان.
واحتفظ عدد كبير من الوزراء بالحكومة السابقة، بمواقعهم، وعلى رأسهم، وزراء الوزارات السيادية، الدفاع، والداخلية، والخارجية، والعدل.
وشهد التشكيل واقعة غريبة بعودة هشام زعزوع وزيرا للسياحة بعدما تم إبعاده في التعديل الحكومي السابق، ليصبح بذلك الوحيد المتبقي في الحكومة، وكان قد سبق تعيينه في عهد الرئيس ، محمد مرسي. وحل زعزوع بدﻻ من الوزير السابق خالد رامي

 

 

* 4 آلاف قتيل في عهده .. السيسي يعين صاحب مقولة “محدش يقدر يقيلني” وزيرا للنقل !

وزير النقل الجديد في حكومة الانقلاب هو اللواء سعد الجيوشى الذي انتدب من عمله بوزارة الدفاع، وعين رئيسًا لهيئة الطرق والكبارى في مارس 2014 الماضي، بناءً على قرار قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

ارتبط اسم اللواء سعد الجيوشى، بالعديد من الأقوال المثيرة، منذ توليه منصبه كرئيس للهيئة العامة للطرق والكباري، إذ ولم تمر أيام قليلة حتى آثار جدلاً واسعًا، من انتقاد لأدائه، إلى تعليقاته التي لم تكن تخلو من السخرية.

وطالب نشطاء بإقالة اللواء سعد الجيوشي، رئيس هيئة الطرق والكباري، على خلفية حوادث الطرق المتكررة والتي كان آخرها حادث حافلة طلاب البحيرة، التى راح ضحيتها ما يقرب من 17 طالبًا، وأكثلا من أكثر من 4 آلاف قتيل و 15 ألف مصاب، سقطوا ضحايا للحوادث المرورية في عهده.

إلا أن رد الجيوشي في أحد تصريحاته، قائلا: “أنا محدش يقدر يقيلني” ، فتم اختياره بعد عام وزيرا للنقل وليس رئيسا لإحدى هيئاته فقط.

 

 

*المرزوقي: الثورة المضادة في مصر تغذي ثورة جديدة

قال الرئيس التونسي السابق المنصف المرزوقي، اليوم السبت، إن “الثورة المضادة التي نجحت في مصر، ستكلف الشعب المصري الكثير من الدم والعنف والفساد، إلا أنها ستغذي الثورة من جديد، لأن الشعب سيتحرر مهما كانت حجم القيود أمامه“.
جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده المرزوقي في “إسطنبول” التركية، تطرق فيها إلى اللقاء الذي أجراه مع رئيس التركي رجب طيب أردوغان، مشيرًا إلى أنه أطلع الرئيس التركي على الوضع في تونس، ونهج التوافق السائد والتحول الديمقراطي الذي تشهده “بطريقة سلسلة“.

وتابع المرزوقي “تعرضت الثورة المصرية لعملية انقضاض، ويمكن القول أن النظام القديم رجع بقوة واستطاع أن يعود إلى المربع الأول، إلا أن الثورة المضادة مكتوب عليها الفشل، لأنها تحمل في طياتها كل أسباب فشلها”، ثم قال من غير الممكن إيقاف تطور التاريخ، فالثورات التي حدثت في العالم مرت جميعها بهذا المرحلة لكنها انتصرت في النهاية” وفق تعبيره.

وأشار الرئيس التونسي السابق إلى أن تركيا “وقفت دائما وأبداً إلى جانب تونس في كل الظروف”، وأنه توجه بالشكر للرئيس أردوغان، على وقوف بلاده بجانب تونس في محنتها، وخاصةً فيما يتعلق بالقضايا الأمنية ومساهمتها في تسليح الجيش التونسي.

وأضاف المرزوقي “استمعت إلى تصورات الرئيس التركي حيال الوضع في المنطقة، وأنا على ثقة بأن تركيا تلعب دوراً هاماً في الدفاع عن القيم الديمقراطية والحرية والعدالة، فدورها محوري وأساسي، وأنا على ثقة من أن تركيا بقيادة أردوغان، ستواصل هذه المسيرة، رغم الكثير من الكيد والمؤمرات التي تتعرض لها، وتسعى لإفشال دورها، باعتباره نموذجًا للدولة الأكثر نجاحاً في العالم الإسلامي“.

وتابع المرزوقي القول “أنا موجود في إسطنبول، في إطار ترأسي لـ ’’المجلس العربي للدفاع عن الثورات والديمقراطية’’ الذي تأسس منذ بضعة أشهر”، مشيرًا إلى أن الصحفية اليمنية “توكل كرمان”، والسياسي المصري “أيمن نور، والسياسي التونسي “عماد الدايمي” من بين مؤسسي المجلس الذي “يريد الدفاع عن صورة الربيع العربي، التي تمر بظروف صعبة، ويسعى لإعداد شباب عربي، يتحمل مسؤولياته في الذود عن وجوده، والتعريف بالمؤامرات والجهات التي وضعت كل قواها المالية والسياسية لإجهاض الربيع العربي“.

ورداً على سؤال حول موقف الحكومة التونسية من النظام السوري، وإعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، أجاب المرزوقي، “إن موقف الحكومة التونسية من النظام السوري، يتصف بالتخبط والغموض، والتناقض بين تصريحات المسؤوليين”، مشيرًا أنه قطع كافة العلاقات مع النظام السوري عندما كان رئيسًا لتونس، تماشياً مع المبادئ التي قامت عليها الثورة في بلاده.

وفي السياق السوري أيضًا، أردف المرزوقي، أنه كان “مع بقاء المعارضة السورية سلمية” وأنه عارض “انجرارها للسلاح”، مذكرًا بكلمته في مؤتمر أصدقاء سوريا عام 2012، حين طالب “الدول العظمى”، بالضغط على الرئيس السوري بشار الأسد” لكي يتنحى، بدلاً من خيار تسليح المعارضة، مستدركاً أن النظام السوري بوحشيته كان له دور أساسي في جر المعارضة إلى خيار حمل السلاح.

ودعا المرزوقي حكومة بلاده إلى استقبال ألف عائلة سورية في تونس، مطالبًا الرئيس التونسي “الباجي قائد السبسي”، بإيضاح موقفه من هذا الطلب سلباً أو إيجاباً.

وأدان الرئيس التونسي السابق الاعتداء الإسرائيلية على المسجد الأقصى، والحصار المفروض على غزة، والمشاريع الاستيطانية التي تقوم بها السلطات الإسرائيلية في الضفة الغربية، وأشار أن تصاعد هذه القضايا لا يمكن فصله عن انهيار الوزن السياسي العربي”، مبديًا استغرابه من “مشاركة النظام المصري لإسرائيل في حصار غزة”، وفق تعبيره.

ووصف المرزوقي الجامعة العربية بـ “الميتة سريرياً” واعتبرها “دليل على فشل العرب في إيجاد فضاء مشترك كسائر الفضاءات في العالم مثل أوروبا وآسيا وأفريقيا”، لافتاً أن هذا “الفشل” سببه “الأنظمة الاستبدادية في العالم العربي”، على حد قوله.

وحول إحجامه عن تأسيس حزب سياسي، قال المرزوقي “إن ما يعاني منه المجتمع العربي هو غياب الأسس التعليمية والثقافية والتربوية، لذلك يجب إعادة بناء تلك الأسس بشكل سليم، وهو ما ليس بمقدور الأحزاب والحركات القيام به“.

 

* محلب” رئيس عصابة الفسده السابق .. مساعداً للسيسي للمشروعات القومية

 أصدر عبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، قرارًا جمهوريًا بتعيين إبراهيم محلب، رئيس حكومة الانقلاب السابق، مساعدًا للرئيس للمشروعات القومية والإستراتيجية.

واستقبل السيسي محلب، صباح اليوم، لتكليفه بالمهمة الجديدة.

وكان السيسي قد قبل، السبت 12 سبتمبر، استقالة حكومة إبراهيم محلب، وكلفها بتسيير الأعمال لحين تشكيل حكومة جديدة.

 

 

*نبيل صادق.. الشرطي الذي أصبح نائبًا عامًا في مصر

أدى نبيل صادق، نائب رئيس محكمة النقض، أعلى محكمة للطعون بمصر، اليوم السبت، اليمين الدستورية أمام عبدالفتاح السيسي، نائبًا عامًا للبلاد، بعد 80 يومًا عاشتها مصر دون نائب عام عقب اغتيال سلفه هشام بركات في يونيو/حزيران الماضي.

وفي 19 أغسطس/آب الماضي، قالت تقارير محلية إن مجلس القضاء الأعلى في مصر (الهيئة الرسمية المنوط بها إدارة شؤون القضاة)، استقر على تزكية نبيل أحمد توفيق صادق نائبًا عامًا خلفًا لهشام بركات.

وفي يونيو/حزيران الماضي تعرض النائب العام السابق هشام بركات لعملية اغتيال عقب تفجير هائل استهدف موكبه بالقرب من محل سكنه شرقي القاهرة، وتم تكليف القاضي علي عمران، مدير التفتيش القضائي بالنيابة العامة، بمنصب القائم بأعمال النائب العام.

ونبيل صادق شرطي سابق، تخرج في أكاديمية الشرطة العام 1976 وعمل بجهاز الشرطة المصري حتى وصل لرتبة نقيب .

وبعد حصوله على ليسانس الحقوق بتقدير جيد جدًا، استقال صادق من وظيفته الشرطية ليلتحق بسلك القضاء، حيث عمل بجهاز النيابة العامة حتى وصل لمنصب رئيس نيابة الشؤون المالية والتجارية، ثم عين رئيسًا لنيابات جنوب القاهرة، وعمل بالمكتب الفني للنائب العام.

وعمل نبيل صادق قاضيًا بمحكمة التمييز القطرية بدولة قطر لمدة 6 سنوات، قبل أن يعود إلى مصر ويشغل منصب نائب رئيس محكمة النقض (أعلى محكمة للطعون في مصر).

وبحسب القرار الجمهوري الذي أصدره عبدالفتاح السيسى يستمر صادق  نائبًا عامًا لمدة أربع سنوات.

وصادق هو النائب العام الرابع بعد ثورة يناير/ كانون ثان 2011، سبقه في المنصب عبدالمجيد محمود، وطلعت ابراهيم، وهشام بركات.

والنائب العام بحسب القانون المصري هو الذي ينوب عن المجتمع في تحريك بعض الدعاوى القضائية والادعاء فيها أمام المحكمة المختصة، ويوكل ذلك الأمر إلى مجموعة من الأشخاص يسمون وكلاء النائب العام أو وكلاء النيابة.

والنائب العام أو “المدعي العام” هو رأس الهرم في جهاز النيابة العامة،  وهذا الجهاز مكون من محامين عموم ورؤساء نيابة ووكلاء نيابة ومساعدين ومعاونين، وجميعهم يمارسون وظائف قضائية وإدارية متصلة بجهاز النيابة، والنائب العام غالبا ما يكون رجلا بدرجة وزير وعضو في المجلس الأعلى للقضاء، وتكون مسئوليته الوظيفية أمام رئيس الدولة مباشرة وليس أمام وزير العدل، حيث يعين بقرار من رئيس الجمهورية، ولا يحق لأي شخص عزله أو إقالته من منصبه.

ومنصب النائب العام في مصر منصب قضائي بحت كونه عضوًا في السلطة القضائية ولا يتبع وزير العدل (الذي هو عضو في السلطة التنفيذية) إعمالاً للمبدأ الدستوري المعروف (مبدأ الفصل بين السلطات)، ويختص النائب العام بالدفاع عن مصالح المجتمع، وأي جريمة تقع على أرض مصر أو خارجها، ويكون أحد أطرافها مصريًا، يحق له تحريك الدعوى الجنائية فيها.

ويعود تاريخ منصب النائب العام فى مصر إلى سنة 1881 وبالتحديد فى 29 من نوفمبر/ تشرين ثان ، حيث تم تعيين أول نائب عام فى مصر وهو “إسماعيل يسري باشا“.

 

*شهادة جديدة تؤجل محاكمة مرسي في ”التخابر مع قطر

قرّرت محكمة مصرية، اليوم السبت، تأجيل قضية محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيًا في مصر، و10 آخرين لجلسة 10 أكتوبر/ تشرين أول المقبل في القضية المعروفة بـ “التخابر مع قطر”، لسماع شهادة ضابط بجهاز الأمن الوطني، بحسب مصدر قضائي.

وبحسب مصدر قضائي (رفض ذكر اسمه) فقد “أجلت محكمة جنايات القاهرة اليوم محاكمة مرسي (حضر الجلسة)، و10 آخرين في قضية التخابر مع قطر، لجلسة 10 أكتوبر/تشرين أول 2015، وطلب للشهادة بالجلسة الرائد بالأمن الوطني، طارق محمد صبري“.

واستمعت المحكمة اليوم، إلى شهادة اللواء عماد حسين، المستشار الأمني المستقيل بعهد مرسي، ضمن شهادات كثيرة لمسؤولين أمنيين بارزين، لجأت لها المحكمة على مدار الأسابيع السابقة.

ومن أبرز الشخصيات التي استمعت لها المحكمة، محمود حجازي رئيس أركان الجيش، واللواء أركان حرب محمد فريد حجازي، الأمين العام لوزارة الدفاع، واللواء خالد ثروت، الرئيس السابق لقطاع الأمن الوطني، واللواء محمد أحمد ذكي، قائد الحرس الجمهوري السابق، واللواء عادل عزب، المسؤول عن النشاط الديني المتطرف بجهاز الأمن الوطني، بوزارة الداخلية، ووزير الداخلية المصري السابق، محمد إبراهيم، بحسب المصدر.

وكانت النيابة العامة، أسندت إلى مرسي، وآخرين اتهامات عديدة في القضية من بينها: “ارتكاب جرائم الحصول على سر من أسرار الدفاع، واختلاس الوثائق والمستندات الصادرة من الجهات السيادية للبلاد، والمتعلقة بأمن الدولة، وإخفائها وإفشائها إلى دولة أجنبية، والتخابر معها بقصد الإضرار بمركز البلاد الحربي، والسياسي، والدبلوماسي، والاقتصادي، وبمصالحها القومية“.

ويحاكم مرسي في 5 قضايا، بحسب مصدر قانوني بهيئة الدفاع عنه، هي “وادي النطرون” (حكم أولي بالإعدام)، و”التخابر الكبرى” (حكم أولي بالسجن 25 عامًا)، وأحداث الاتحادية (حكم أولي بالسجن 20 عامًا)،  بجانب اتهامه في قضيتي “إهانة القضاء”، و”التخابر مع قطر“.

 

 

*المونيتور : حكومة السيسي تستغل الكنيسة لحل أزمة سد النهضة

قال موقع «المونيتور» الأميركي إنه مع استمرار التوتّر بين القاهرة وإثيوبيا في ملف مياه النيل وبناء سدّ النهضة الإثيوبي، اتّجهت الحكومة المصريّة إلى استغلال الكنيسة المصريّة وتحفيزها للقيام بدور الوساطة والتقارب في وجهات النّظر في ملف مياه النيل

وأشار الموقع، في تقرير له، إلى إعلان وزير الموارد المائيّة والريّ حسام الدّين مغازي عن توقيع اتفاق تعاون مع بابا الإسكندريّة وبطريرك الكرازة المرقسيّة تواضروس الثاني لإشراك الكنيسة في حملة الحكومة لإنقاذ النيل على المستويين الداخليّ والخارجيّ.

وقال: «إنّ الكنيسة تدعم جهود الرّئيس عبدالفتّاح السيسي والحكومة في إدارة ملف سدّ النهضة والعمل على بناء الثقة بين الجانبين».

ويأمل حسام الدّين مغازي أن «تدعم الجهود الكنسيّة حلّ أزمة السدّ، بما يعود بالنفع على البلدين».

وقال المتحدّث باسم وزارة الموارد المائيّة والريّ خالد وصيف في حديث مع «المونيتور»: «إنّ اللّجوء إلى الكنيسة المصريّة للمساعدة في حلّ أزمات المياه في مصر يعود لكونها مركزاً مهمّاً للتأثير على المصريّين، ولأنّ لديها القدرة على توصيل رسالة توضح أزمة المياه الّتي تعاني منها مصر لقطاع واسع من الرأي العام المحليّ والخارجيّ».

أضاف: «من خلال برنامج التّعاون مع الكنيسة سندرّب 500 من القساوسة والخدّام والكهنة في الكنائس ليكونوا سفراء المياه ويقوموا بتوصيل رسائل تركّز على العاطفة الدينيّة لحماية نهر النيل. إنّ الكنيسة لا تؤدّي دوراً مباشراً في المفاوضات السياسيّة أو الفنيّة مع إثيوبيا ودول منابع النيل، لكنّها تحقّق مصلحة أخرى وهي التأثير الثقافيّ والدينيّ، تفعيلاً لسياسة القوّة النّاعمة المستمدّة من نشاط الكنيسة المصريّة في إفريقيا».

من جانبه، قال الخبير في الشؤون الإفريقية بمركز الأهرام للدراسات السياسيّة والاستراتيجيّة هاني رسلان في حديث مع «المونيتور»: «إنّ الالتجاء إلى الكنيسة أو المؤسّسات الدينيّة في الوقت الراهن لحلّ الخلاف المستمرّ حول مياه النيل، هو تضييع للوقت، ولن يكون سبباً في دفع المفاوضات إلى طريق الحلّ. وإنّ دور الكنيسة وتبادل الزيارات قد يكونان جزءاً من تحسين مناخ العلاقات بين مصر ودول حوض النيل، خصوصاً أنّ أغلب المشاكل بين مصر ومحيطها الإفريقي يعود إلى الصورة الذهنيّة السيّئة لمصر لدى إفريقيا عموماً. كما أنّ إثيوبيا دولة علمانيّة، ولا تأثير للكنيسة الإثيوبية على قرارات الحكومة».

ولم يتوقّع هاني رسلان أن تعطي زيارة تواضروس الثاني لإثيوبيا نتيجة ملموسة، وقال: «إنّ الرّئيس السيسي ذهب بنفسه إلى البرلمان الإثيوبي، وتحدّث مع القيادة السياسيّة، ووقّع لتّفاق مبادئ، ولا تزال الأزمة قائمة”.

 

غضبة الغلابة (الفقراء) والمظلومين. . الجمعة 11 سبتمبر. . العقرب جوانتانامو مصر

ثورة الغلابة ثورة الجياع قادمة

ثورة الغلابة ثورة الجياع قادمة

ثورة الجياع قادمة

ثورة الجياع قادمة

غضبة الغلابة (الفقراء) والمظلومين. . الجمعة 11 سبتمبر. . العقرب جوانتانامو مصر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخباريةثورة الجياع السيسي ثورة جياع

 

*نعي شهداء الحرم

نعى ياسر السري مدير المرصد الإعلامي الإسلامي في صفحتة بموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك من لقوا حتفهم بالحرم المكي إثر سقوط رافعة عليهم قائلا:

اللهم اغفر لهم وارحمهم

إنا لله وإنا إليه راجعون

اللهم إنا نسألك حسن الخاتمة

النظام السعودي يتحمل المسئولية ويجب عليه دفع الدية الشرعية

 

*زوجة النائب جمال عشري: العقرب جوانتانامو مصر

قالت أسماء عبد الحليم، زوجة جمال عشري، عضو مجلس الشعب السابق المعتقل في سجن العقرب سيئ الصيت؛ إن المعتقلين يواجهون انتهاكات هي الأسوأ من نوعها في تاريخ البلاد، ووجهت انتقادات للمجلس القومي لحقوق الإنسان الذي نفى حدوث انتهاكات في السجن، واصفة السجن بأنه “غوانتانامو” مصر.
وأضافت: “نناشد العالم الذي لا يزال عنده قليل من إنسانية أن يشاهدوا الانتهاكات اللاآدمية واللاأخلاقية التي تحدث بحق المعتقلين في سجن العقرب، فلم نر في تاريخ مصر الإنساني أحدا يعامل بهذه الطريقة التي تخلو من كل معاني الرحمة والإنسانية”.
وبشأن المعاملة التي يلقونها عند زيارة المعتقلين، بينت أسماء عبد الحليم أنه “نمنع من الزيارات، ويتم طردنا شر طردة، بسبب وقوفنا إلى جنب الحق ورفض الظلم وعدم السكوت على الانتهكات التي تحدث فوق مستوى البشر.
وتابعت: “لقد تم طردنا أكثر من ثماني مرات في سجن العقرب، وللأسف الشديد يمنع دخول الدواء والطعام، ويتم تجويعهم وتعطيشهم بمياه غير صالحة للشرب، ويعرون من ثيابهم، ويعذبون أشد أنواع التعذيب، ليس في سجن العقرب قط، بل في جميع السجون“.
واستهجنت بشدة تقرير المجلس القومي لحقوق الإنسان، الذي صدر في آواخر شهر آب/ أغسطس الماضي بشأن توافر الطعام والرعاية الصحية ونفي الانتهاكات في سجن العقرب، وقالت إنه “تقرير مضلل، يخلو من ذكر الحقائق“.
وأكدت أنها “لم تتعرف على زوجها بسبب الشحوب الذي بدا عليه، وحالة الضعف والوهن الذي يعيشها، حيث يتم منعهم من الدواء والطعام”.
وكشفت أسماء عبد الحليم أن “ضابط الشرطة أكد لها أن زوجها لو كان سجينا جنائيا لتمكنا من إدخال الطعام والدواء له، ولكنه إخواني، وقد نعرض للمساءلة والحساب أو حتى الفصل“.
وتساءلت: “إلى متى سيتم السكوت على هذا الظلم، يتم منعهم (السجناء) من رؤية أبنائهم، والتحدث إليهم لا يكون إلا من خلف زجاج لمدة 3 دقائق، قبل أن يتم تقليصها لدقيقة واحدة”، حسب قولها.
وأوضحت أن تقرير المجلس القومي لحقوق الإنسان بشأن طعام السجن “مكذوب، متسائلة: “إلى متى سيتم تضليل الشعب؟ ما يحدث موت ممنهج، موت بطيء، وهناك حالات توفيت بالداخل“.
واستنكرت غياب المنظمات الحقوقية والإنسانية، قائلة: “أين منظمات حقوق الإنسان لتحقق فيما يجري بحق ذوينا من انتهاكات واعتداءات، لا يتحملها بشر لا في الشتاء ولا الصيف؟“.
وكشفت أسماء عبد الحليم أن منزلها “تم اقتحامه أكثر من مرة، وتحطيم أثاثه، ونهبه وسرقته”، مؤكدة أن “أولادها لا يبيتون في المنزل خوفا من الاعتقال“.
وناشدت “العالم الحر” للتدخل “ومنع الجرائم التي تحدث؛ لإنقاذ ما يمكن إنقاذه؛ فحياة هؤلاء يتحمل مسؤوليتها الجميع”، مشيرة إلى أن “المؤامرة كبيرة على الشعب المصري”، على حد قولها.
وطالبت الشباب “الصحفي الحر” بأن “ينقلوا الصورة، والحقيقة للعالم، ويكشفوا عن حجم الانتهاكات المروعة التي تحدث داخل السجون” بحق أزواجهم وأبنائهم.
ووصفت سجن العقرب، بـ”غوانتانامو مصر”، واستنكرت بشدة “الإدعاءات الفجةبأن “هؤلاء شباب إرهابيون، فحجة الإرهاب التي يتبجج بها الغبي لم تعد تجدي نفعا مع المصريين، الذين يكتشفون يوما بعد يوم حقيقة ما يجري” وفق تقديرها.
وفي نهاية اللقاء شددت زوجة النائب عشري على أن “دولة الباطل لا تستمر ولا تدوم، ودولة الحق باقية إلى قيام الساعة، وسيذهب الظالمون إلى مزبلة التاريخ، وسوف ترفع راية الحق”، محذرة من أن “من لم يذكر كلمة حق فسيذكره التاريخ بخذلانه للأحرار والمظلومين“.

 

*بنى سويف ميلشيات الانقلاب تعتقل 20 من اهالى بنى حدير

اقتحمت داخلية الانقلاب مساء اليوم قرية بني حدير التابعة لمركز الواسطى شمال محافظة بنى سويف، وقال شهود عيان إن حملة أمنية مكبرة اقتحمت القرية لفض تظاهره مناهضة للحكم العسكري كانت قد انطلقت عقب صلاة الجمعة وجابت شوارع القرية.

وأضاف شهود عيان أن الأمن اعتقل أكثر من 20 مواطنا بشكل عشوائي، بينهم 14عاملا بأحد مصانع الطوب كانوا يستقلون سيارة ميكروباص حيث اعتقلهم الأمن جميعا، كما اعتقل الأمن 5 من رافضي الانقلاب العسكري بينهم أب ونجله، بجانب اعتقال عدد من المواطنين بشكل عشوائي.

في سياق آخر اقتحم أمن الانقلاب قرية أشمنت عقب انطلاق تظاهرة شبابية مطالبة برحيل السيسي، وقام بتمشيط عدد من شوارعها لمحاولة اعتقال أي من المتظاهرين، لكنه انسحب دون أن ينجح في اعتقال أي من المشاركين في التظاهرة.

 

*البحيرة: حفلات تعذيب مستمرة بحق معتقلي قسم شرطة “حوش عيسي

أكد عددا من أهالي المعتقلين داخل قسم شرطة حوش عيسي بمحافظة البحيرة، تعرض أبناءهم إلي التعذيب بشكل دوري على أيدى ضباط وأمناء القسم.
وقالت مصادر حقوقية أن إدارة القسم تحتجز أكثر من 90 معتقلا، داخل مساحة لا تتسع إلا ل25 فردا كطاقة استيعابية قصوى.
وتابعت، أن إدارة القسم تتعمد التضيق على أهالي المعتقلين، أثناء إتمامهم لإجراءات الزيارة والتى لا تتعدى مدتها أكثر من 5 دقائق.

 

*الحراك الثوري ليوم الجمعة 11 سبتمبر

 انتفض ثوار المعادي ومدينة نصر وحلوان بالقاهرة، وثوار بني سويف ودمياط، وأحرار ناهيا وفيصل و6 أكتوبر وناهيا وأبو النمرس وبشتيل وإمبابة والعياط وبولاق الدكرور بمحافظة الجيزة، والدلنجات بالبحيرة، وبركة السبع بالمنوفية، والعامرية والمندرة بالإسكندرية، والرياض ومطوبس بكفر الشيخ وثوار أبوكبير والعدوة بههيا والخضارية بالإبراهيمية وديرب نجم وزهر شرب والعزازية بالشرقية، فى فعاليات ثورية متنوعة بين المسيرات والوقفات والسلاسل البشرية، استمرارا لحراكهم الثورى المناهض لانقلاب العسكر. 

رفع الثوار خلال الفعاليات المتنوعة علم مصر، وصور الرئيس محمد مرسى، وشارات رابعة العدوية، وصور الشهداء والمعتقلين ولافتات تحمل عبارات التنديد بجرائم العسكر، وتردى أحوال البلاد، وعودة افتتاح سفارة للكيان الصهيونى بالقاهرة.

شهدت الفعاليات المتنوعة تفاعلًا ومشاركة واسعة من الأهالى وشباب الحركات الثورية ونساء ضد الانقلاب، مرددين الهتافات والشعارات المؤكدة على تواصل النضال والحراك الثورى والمناهضة لانقلاب العسكر؛ منها: “يالله يا مصرى اصحى من النوم سيسى بيقتل كل يوم – مش عوزينه مش عوزينه عمره فى يوم مادافع عن دينه – انت ساكت ليه على الدم انزل واهتف ضد الظلم – ياللى واقف على الرصيف بكرة مش هتﻻقى رغيف- – قولوا للسيسى واللى معاه ما بنركعش غير لله“.

أكد الثوار تواصل نضالهم وحراكهم المتواصل حتى عودة جميع الحقوق المغتصبة، والإفراج عن المعتقلين، ومحاكمة كل المتورطين فى جرائم بحق أحرار وحرائر مصر، وإعدام قادة العسكر.. وعصابته، والقصاص لدماء الشهداء، والانتصار للحرية والكرامة الانسانية.

وبالقاهرة واصل ثوار المعادى حراكهم الثورى مع بدء ثوريات جمعة اليوم واستمرارا للفعاليات الثورية المتنوعة، وانتفضوا فى مسيرة هتفت بسقوط حكم العسكر، ونددت بافتتاح سفارة الكيان الصهيونى بالقاهرة، مطالبين برحيل العسكر، وعودة الحقوق المغتصبة، وإعدام قادة العسكر.. وعصابنه، والانتصار للحرية والكرامة الإنسانية.

انطلقت المسيرة من أمام مسجد الإمبابى وجابت عددًا من الشوارع بمشاركة من الأهالى وشباب الحركات الثورية ونساء ضد الانقلاب رافعين علم مصر وصور الرئيس محمد مرسى، وشارات رابعة العدوية، وصور الشهداء والمعتقلين، ولافتات تحمل عبارات التنديد بجرائم العسكر وتردى أحوال البلاد، وعودة افتتاح سفارة للكيان الصهيونى بالقاهرة.

وانتفض الأحرار فى مسيرة حاشدة بالقاهرة بشوارع مدينة نصر، بعد صلاة الجمعة، امتدادا للحراك الثوري، وهتفوا بسقوط حكم العسكر، كما نددوا بإعادة افتتاح سفارة الكيان الصهيوني بالقاهرة، مطالبين برحيل العسكر، وعودة الحقوق المغتصبة، وإعدام قادة العسكر.. وعصابته.

جابت المسيرة عددًا من الشوارع بمشاركة من الأهالى وشباب الحركات الثورية، رافعين علم مصر وصور الرئيس محمد مرسى، وشارات رابعة العدوية، وصور الشهداء والمعتقلين، وعودة افتتاح سفارة للكيان الصهيونى بالقاهرة.

لم تغب حلوان عن المشهد الثوري المستمر من سنتين؛ حيث تجمع ثوار حدائق حلوان الأحرار أمام مسجد نور اليقين بمنطقة حدائق حلوان.

انطلق الثوار بفعالية رافضة للانقلاب جابت خلالها شوارع منطقة حدائق حلوان، وسط ترحيب وتفاعل الأهالى والمارة.

كما انتفض ثوار بني سويف صباح اليوم وحتى عقب صلاة الجمعة بعدة فعاليات متنوعة، كان أبرزها من ببا وبني حدير وأشمنت مشاركة في أسبوع “الثورة تلبي مطالب الجماهير”، استمرارا للحراك الثوري المناهض لانقلاب العسكر، وتنديدا بتردي أحوال البلاد وتفاقم المشكلات.

واستمرارا للحراك الثوري المستمر من عامين، انتفض ثوار العامرية بالإسكندرية وخرجوا في مظاهرة صباح يوم الجمعة منددة بحكم العسكر وجرائمه المتصاعدة ضد رافضي الانقلاب، كما ردد المتظاهرون هتافات غاضبة من التردي غير المسبوق الذي تشهده البلاد أمنيا واجتماعيا واقتصاديا، مطالبين برحيل دولة العسكر ومحاكمة مجرميهم.

كما انتفض ثوار المندرة في تظاهرة صباحية جابت شوارع منطقة المندرة، مطالبين بسقوط حكم العسكر الفشلة، ورافضين لجرائم سلطتهم القمعية، ندد المشاركون بسوء الأحوال المعيشية وحالة الخراب الاقتصادي

انتفض ثوار أبوكبير والعدوة بههيا والخضارية بالإبراهيمية وديرب نجم وزهر شرب والعزازية بمنيا القمح عقب صلاة جمعة اليوم فى مسيرات حاشدة ووقفات مشاركة استمرارا للحراك الثورى المناهض لانقلاب العسكر وتنديدا بتردى أحوال البلاد وتفاقم المشكلات وافتتاح سفارة الكيان الصهيونى بالقاهرة.

واصل ثوار دمياط حراكهم الثورى المناهض لانقلاب العسكر ونظموا عددًا من الفعاليات المتنوعة اليوم، كان أبرزها من كفر البطيخ والبصارطة بمسيرات ووقفات وسلاسل بشرية ضمن الحراك الثوري المستمر، وتأكيدًا لتواصل النضال والحراك الثورى حتى عودة جميع الحقوق المغتصبة.

 

 

*الإهمال وراء ضحايا الكعبة وسقوط رافعة الموت عليهم

الإهمال هوالمتهم الأول فى حادث سقوط الرافعة الميكانيكية على حجاج ومعتمرى بيت الله الحرام ، الذى راح ضحيته 87 قتيلا ، وإصابة المئات من أبناء المسلمين بشتى بقاع العالم !!

هبوب الأعاصير وهطول الأمطار ليس بالمرة الأولى فى البيت الحرام وقد غرقت الكعبة بمياه السيول فى عصورعديدة ولم تحدث تلك الخسائر البشرية !! تقصير خبراء الطقس وهيئة الأرصاد السعودية ، فى إطلاق التحذيرات الأولية بإنقلاب طارئ فى العوامل الجوية موضع إتهام .

فمن غير المعقول أن يعرف البحارة بحدوث نوات وتقلبات بالجو والبحروأمواج رهيبة من خلال الأجهزة الحديثة ، وهيئة الأرصاد السعودية محلك سر وكأن أرواح رعايا دول العالم لا ثمن لها ! تقصير صارخ لأجهزة الدفاع المدنى وتراخى غير محدود لعدم إعلان حالة الطوارئ بالحرم فور تغير الطقس وهبوب الأعاصير والعواصف تحسبا لحدوث كوارث ، وتوفير الحماية الكاملة لضيوف المملكة !!

التقصيرالأشد للشركات الهندسية المنفذة لأعمال التوسعة بحرم الكعبة المشرفة ، لأن الرافعات الميكانيكية تعمل إليكترونيا صعودا وهبوطا ، فكيف تترك معلقة فى عنان السماء ، دون إتخاذ الإحتياطات اللازمة بهبوطها آليا أو ميكانيكيا ، لتكون فى أقرب مستوى من مبانى الحرم ، لتأمين أرواح الحجاج والمعتمرين الذين جاءوا من كل فج عميق !!

أهالى ضحايا الإهمال فى أشرف بقع الأرض المقدسة لن يسمن معهم ولا يغنى من جوع .

التصريح الرسمى المستفزالذى تردده وسائل الإعلام منذ الإعلان عن الكارثة ، بأن ولى العهد السعودى يتابع الموقف أولا بأول ، بدلا من الإعلان عن إتخاذ إجراءات رادعة تجاه المقصرين وصرف الدية الشرعية لكل متوفى وتعويض المصابين ، والتواصل مع عائلاتهم بدولهم !!!

 

*اسماء المصابين من المصريين في حادث الحرم

كشف محمد شعلان رئيس بعثة الحج السياحى عن بعض أسماء المصابين من الحجاج المصريين فى حادث الحرم المكى. وقال إن المصابين هم:

1- هشام حسن عباس

2- محمود السيد محمد سعيد

3- محمد على محمد عثمان

4- محمد على محمد على العوض

5- محمود عثمان محمد مصطفى “حاج سياحة وأصيب بكسر فى الساق، وتم علاجه وخرج من المستشفى الآن

6- مديحة على عبد البديع “تأشيرة زيارة”

فيما قال اللواء سيد ماهر الرئيس التنفيذى لبعثة الحج إنه من بين المصابين كل من

7- عبد السلام عبد الواحد عبد الحميد “من حجاج القرعة“.

8- صلاح السيد وعبد العاطى “غرزة فى الرأس“.

9- سمير عبد العزيز محمد “من حجاج التضامن”، وأصيب بكثر فى الحوض ومتواجد بمستشفى الششة بمكة.

 

 

* السيسي استقبل علي مملوك

قالت صحيفة “الأخبار”، التابعة لحزب الله، إن رئيس مكتب الأمن القومي السوري اللواء علي مملوك زار القاهرة “بعيدا من الأضواء”، في الثلث الأخير من شهر آب/ أغسطس المنصرم، والتقى عددا من كبار المسؤولين في الجيش والاستخبارات والأمن؛ إذ توجت الزيارة باستقبال زعيم الانقلاب عبد الفتاح السيسي للمسؤول السوري.


وأكّدت الصحيفة -نقلا عن “مصادر مطلعة”- أن الزيارة “كانت ناجحة جدا”، وأن الطرفين “راضيان عن نتائجها“.

وأشارت الصحيفة إلى أن زيارة مملوك “تأتي في سياق مختلف يمليه موقع الرجل ودوره السياسي الذي يتجاوز التنسيق الأمني التقني البحت”؛ إذ نقلت الأخبار عن “مصادرها المطلعة” أن مملوك “بحث مع مضيفيه المصريين في التعاون الأمني بين البلدين في مواجهة الإرهاب، وفي آفاق الحل السياسي في سوريا، والمبادرات المطروحة، وخطة المبعوث الدولي ستيفان دي ميستورا، والمساعي لعقد موسكو 3″، مشيرة إلى أنه جرى التوافق على “ضرورة أن تلعب مصر دورا أكبر في الشأن السوري، لما تشكله سوريا من عمق استراتيجي للأمن القومي المصري“.

وبحسب مصادر الصحيفة، فقد سمع مملوك من المسؤولين المصريين تأكيدات بأن القاهرة ترى أن الحل للأزمة السورية لا يمكن إلا أن يكون سياسيا، وأنها تعتبر أن البلدين يواجهان عدوا مشتركا يتمثل في جماعة الإخوان المسلمين، (وضمنا تركيا)، التي تشكل خطرا على مصر أكبر مما تشكله على سوريا“.

وأبلغ المسؤولون المصريون ضيفهم السوري، بحسب “الأخبار”، أن “القاهرة مؤمنة بأن النظام في البلدين يرتكز على قوة جيشيهما، اللذين يشكّلان قاعدة أساسية للحكم فيهما”، وهي، بالتالي، لا ترغب في أن ترى في سوريا تكرارا لتجربتي العراق وليبيا، “وطالما أن الجيش متماسك ستبقى الدولة السورية قائمة، وأي انهيار للجيش السوري سيعني أننا دخلنا عصر التقسيم في المنطقة. لذلك، فإن مواجهة التقسيم تبدأ من سوريا“.

وعلمت “الأخبار” أنه تم الاتفاق خلال الزيارة على إعادة تفعيل العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وصولا إلى إعادة تبادل السفراء قريبا، مشيرة إلى أن مصادر لفتت أخيرا إلى أن “القاهرة تستعد لتسمية الدبلوماسي أحمد حلمي، الذي كان في عداد طاقم سفارتها في بيروت قنصلا عاما مصريا في سوريا“.

وكانت دمشق سحبت في شباط/ فبراير 2012 سفيرها في القاهرة يوسف الأحمد، بعدما استدعت مصر نظيره في سوريا شوقي إسماعيل للتشاور، في سياق الحصار الدبلوماسي الذي فرضته دول عربية وغربية، على رأسها السعودية ودول الخليج، على سوريا؛ بذريعة “رفضها الانصياع لقرارات الجامعة العربية لحل الأزمة“.

وأكّدت المصادر أن المؤسسة العسكرية المصرية أبدت اعتراضها يومها على قرار حكومة مرسي، باعتباره “مخالفا للعقيدة العسكرية المصرية التي تعتبر أن الدفاع عن مصر يبدأ من سوريا”، وقد كُلّف الأحمد، الذي عُيّن لاحقا عضوا في القيادة القطرية لحزب البعث، بمتابعة الشأن المصري من دمشق.

واحتفت الصحيفة بزيارة مملوك للقاهرة، قائلة إن الزيارة “تزامنت “مع انفتاح إعلامي مصري على دمشق تمثّل في زيارة وفد إعلامي كبير، بالتنسيق مع الخارجية المصرية، في 20 آب/ أغسطس الشهر الماضي، للعاصمة السورية، حيث التقى عددا من المسؤولين، وجال على بعض المحافظات السورية“.

وخلال الزيارة، أجرى وزير الخارجية وليد المعلم حوارات مع رؤساء تحرير صحف مصرية، ومع قناة “النهار”، في أول إطلالة لمسؤول سوري على التلفزيون المصري منذ خمس سنوات، داعيا القاهرة إلى لعب دور في حل الأزمة السورية، وكشف عن تعاون أمني مشترك لمكافحة الإرهاب، وهاجم تركيا وجماعة الإخوان المسلمين.

وتأتي زيارة مملوك للقاهرة بعد زيارته الأخيرة إلى الرياض الشهر الماضي، التي أعلنت عنها واحتفت بها صحيفة “الأخبار” كذلك، وقالت خلالها إن مملوك التقى محمد بن سلمان، ولي ولي العهد ووزير الدفاع السعودي، دون تأكيد أو نفي رسمي من الطرفين السوري أو السعودي لهذه الزيارة.

 

*“الإخوان الإسرائيليين” في حلقة جديدة لـ جوتيوب

استعرض جوتيوب في حلقة جديدة له بعنوان “الإخوان الإسرائيليين” تعليق القناة الثانية الصهيونية عن أن إعادة فتح السفارة يأتي ضمن التطورات الإيجابية للعلاقات الدبلوماسية مع مصر، بعد إعادة فتح سفارة الكيان الصهيوني بعد غلقها لمدة 4 سنوات بعد ثورة 25 يناير.

واستعرض “يوسف حسين” تعليقات بعض مؤيدي السيسي، ومنها السفير المصري حاليا راح إسرائيل بأوامر من “الإخوان”، “معظم الإسرائيليين من الإخوان“.. هذه الإجابات التي تنمّ عن جهل وعدم معرفة بأي بديهيات في العلاقات المصرية الصهيونية.

 

*معارضو الانقلاب ينددون بافتتاح السفارة الإسرائيلية وبحكم العسكر

أطلق رافضو الانقلاب العسكري في مصر فعاليات ثورية، أمس الجمعة، استكمالاً لأسبوع “الثورة تلبي مطالب الجماهير”، وسط مشاركة شبابية ونسائية واسعة، وتصدرت الفعاليات الهتافات الرافضة إعادة افتتاح مقر السفارة الاسرائيلية بالقاهرة.
وشهدت محافظة الشرقية، شرق مصر، ثماني فعاليات صباحية، تنوعت بين السلاسل البشرية والوقفات الاحتجاجية والمسيرات، في مدن فاقوس والإبراهيمية وأبو حماد وأولاد صقر وههيا والحسينية ومنيا القمح وبلبيس.

وشهدت مدن البحيرة، وبركة السبع بالمنوفية، والرياض ومطوبس بكفر الشيخ والعياط بالجيزة، تظاهرات صباحية، نددت باستمرار سياسة التصفية الجسدية للمعارضين، مطالبين بعودة الشرعية واحترام إرادة الشعب المصري.
ورفع المتظاهرون علم مصر، وصور الرئيس المنتخب محمد مرسي، وشارات رابعة العدوية، وصور الشهداء والمعتقلين، مجددين دعوتهم للقوى الوطنية للاصطفاف الثوري، ووقف نزيف الانتهاكات وإنقاذ البلاد مما آلت إليه.
كما واصل معارضو السيسي فعالياتهم الاحتجاجية بمنطقة المعادي، جنوب القاهرة، ونظموا مسيرة صباحية هتفت بسقوط حكم العسكر، انطلقت من أمام مسجد الإمبابي، وجابت عدداً من الشوارع بمشاركة من الأهالي وشباب الحركات الثورية و”نساء ضد الانقلاب“.
وفي الإسكندرية، انطلقت أمس الجمعة مسيرات رافضة للانقلاب في عدة مناطق؛ للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين وعودة الشرعية الدستورية للبلاد.
ورفع المشاركون في التظاهرات التي انطلقت بمناطق المنتزه والرمل والعوايد شرق الإسكندرية، وبكل من برج العرب والعامرية غرب المدينة، صور مرسي وشعار التضامن مع ضحايا مجزرة ميدان رابعة العدوية، ولافتات تطالب بالقصاص لدماء الشهداء.
وردد المتظاهرون شعارات مناوئة للقضاء، ونظام السيسي وعمليات التصفية الجسدية التي يمارسها ضد خصومه السياسيين، وقيادات “الإخوان المسلمين، وأخرى تدعو الجيش للعودة إلى ثكناته والابتعاد عن العمل السياسي.
كما ندد المشاركون خلال المسيرات التي شهدت مشاركة واضحة من الشباب والنساء، بتجاوزات الشرطة ضد المتظاهرين السلميين، وبالأحكام التي صدرت ضد معارضي الانقلاب والرئيس مرسي.
وطالب المحتجون خلال المسيرات إطلاق سراح المعتقلين السياسيين، ووقف التعذيب داخل السجون ومقار الاحتجاز، وتطهير القضاء ممن وصفوهم بقضاة العسكر، ووقف تنفيذ أحكام الإعدام الصادرة بحق الآلاف من رافضي الانقلاب.
وتنطلق في محافظات مصرية عدة تظاهرات يومية بالتنسيق مع “التحالف الوطني لدعم الشرعية”، ضمن الاحتجاجات التي تشهدها مصر منذ الانقلاب العسكري في يوليو/تموز 2013 عندما أطاح وزير الدفاع وقتها عبد الفتاح السيسي، الرئيس الحالي، بمحمد مرسي أول رئيس منتخب بعد الثورة التي أنهت حكم الرئيس حسني مبارك.

 

*غضبة الغلابة والمظلومين”.. شعار رفعه متظاهرون معارضون

خرجت مظاهرات معارضة، اليوم الجمعة، في القاهرة، وعدة مدن مصرية، تحت شعار غضبة الغلابة والمظلومين”، منددة بارتفاع الأسعار، وتزايد أعداد المعارضيين المحبوسين.

وحتى عصر اليوم الجمعة، لم يصدر “التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب”، المؤيد لمحمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيًا في مصر،  بيانه الأسبوعي المعتاد صدوره يوم الخميس من كل أسبوع عبر الصفحة الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، بحسب مراسل الأناضول.

ولم يقدم التحالف سببًا أو تفسيرًا لغياب الدعوة للمرة الثانية، خلال شهر لمظاهرات باتت شبه يومية وأسبوعية منذ إطاحة الجيش بمرسي من الحكم في 3 يوليو/ تموز 2013.

وتحت شعار “غضبة الغلابة (الفقراء) والمظلومين”، خرجت مظاهرات في القاهرة في مدينة نصر (شرقي القاهرة)، والمعادي (جنوبي العاصمة)، منددة بارتفاع الأسعار، وزيادة عدد المعتقلين في السجون المصرية”.

وفي الجيزة، غربي القاهرة، خرجت مظاهرات في مناطق كرداسة، وناهيا، والهرم، مرددين هتافات ضد النظام المصري، مستنكرين تدني الأحوال المعيشية.

وبحسب مراسلة الأناضول، في الإسكندرية (شمال مصر)، ردد متظاهرون، هتافات منددة بالأسعار، فيما رفع آخرون صورًا لمرسي، ولمعارضين محبوسين.

وفي محافظة الغربية (شمال مصر)، ألقت أجهزة الأمن القبض على 8 متظاهرين، بحسب مراسل الأناضول، إثر تفريق مسيرات خرجت فى عدد من قرى ومراكز المحافظة، رفعوا خلالها شارات رابعة، مطالبين بالإفراج عن زملائهم المعتقلين.

وبحسب مراسلي الأناضول، خرجت مظاهرات معارضة في عدة مدن ببني سويف، والمنيا (جنوب)، والقليوبية، والشرقية، والبحيرة (شمال).

ورفع المحتجون صورًا لمرسي، وشارة رابعة، ولافتات تندد بسوء الأحوال المعيشية والغلاء، ورفض قانون الخدمة المدنية.
ونظم معارضون بمحافظتي الدقهلية ودمياط (شمال)، مظاهرات تحت عنوان “أوقفوا الإعدام”، للمطالبة بوقف أحكام الإعدام بحق معارضين للسلطات المصرية.

 

 

*حاميها حراميها”.. سرقة 50 كيلو “ذهب خام” من مصلحة “سك العملة

قررت النيابة المصرية، اليوم الجمعة، حبس موظف بمصلحة سك العملة الرسمية بالبلاد، 4 أيام علي ذمة التحقيقات الجارية في واقعة سرقة نحو 50 كليو جرام ذهب، من المصلحة، بحسب مصدر قضائي.

وكشفت التحقيقات الأولية للنيابة، أن “الموظف المسئول عن حفظ المفاتيح بالمصلحة (أمين المخزن)، متورط فى ارتكاب الواقعة، خاصة وأن الأبواب بأكملها سليمة ولا يوجد كسر فيها“.
وإثر مواجهة النيابة العامة، للمتهم بارتكابه الواقعة، أنكر تمامًا معرفته أو صلته بالحادث، مؤكدًا أنه يعمل منذ سنوات عديدة فى المصلحة، وملف سلوكه يشهد له بذلك، فقررت النيابة حبسه على ذمة التحقيقات.
وفي بيان صدر اليوم عن وزارة الداخلية، قالت، إنها تمكنت اليوم من ضبط مرتكبي الواقعة، وبحوزتهم المسروقات، عقب بلاغ أمس الخميس، من أمين مخزن خامات الذهب والفضة بمصلحة سك العملة، بسرقة كمية من السبائك والمشغولات الذهبية والفضية، من داخل الخزينة الكائنة بمكتبه، وذلك عقب عودته من إجازته الدورية.

وكشف بيان الداخلية، أن وراء الواقعة عامل على علاقة برئيس قسم السحب بالمصلحه، وباعتياد زميله أمين الخزينة بالاحتفاظ بالمفاتيح داخل درج مكتبه، وقيامه بإجازة دورية، فخطط مع العامل لسرقة محتويات الخزينة، وقام بتسليمه أدوات ارتكاب الواقعة، ومفتاح إحدى الحجرات المجاورة للخزينة، حتى يتمكن من الدخول دون تصويره عن طريق كاميرات المراقبة، وأرشده عن مكان المفاتيح.

وقال البيان، إنه “بتاريخ 7 سبتمبر/أيلول الجاري، عقب انصراف العاملين والموظفين من المصلحة، قام العامل المذكور بكسر البابين بالأدوات المسلمة إليه واستولى على 31 سبيكة ذهبية، و4 سبائك فضية، عيارات مختلفة، وكمية من العملات التذكارية، والمشغولات الذهبية، وقام بإخفائها بغرفة رئيس القسم لإخراجها تباعًا بمساعدته، كما تمكن من إخراج 15 سبيكة ذهبية فى سيارته، باع 5 سبائك منها لصاحب محل مصوغات ذهبية بمنطقة الصاغة بالقاهرة، بواسطة صائغ آخر بدائرة قسم مدينة نصر، وقام بإخفاء 10 سبائك ذهبية بمسكن شقيقه“.

وأشار البيان، إلى أنها ألقت القبض على العامل وشقيقه، ورئيس قسم السحب بالمصلحة، وضبط صاحبي محل مصوغات ذهبية.

وكان هاني قدري دميان، وزير المالية المصري، قال في تصريحات صحفية، إن مصلحة سك العملة، تعرضت لعملية سرقة كبيرة، باختفاء كميات كبيرة تقدر بـ 50 كيلو من الذهب الخام، جرى اكتشافها أمس الخميس.

ومصلحة  سك العملة بمصر تم إنشاءها لسد احتياجات التداول المحلى، ولم يقتصر نشاطها على سك العملات المتداولة فقط، بل امتد ليشمل سك وتسويق وبيع العملات التذكارية، التي تصدرها المصلحة للمناسبات القومية المختلفة.

 

 

*800 جنيه زيادة في أسعار الأعلاف بسبب أزمة الدولار

كشف علي الدهراوي -مدير الشركة العمومية للدواجن في المنصورة- عن ارتفاع أسعار الأعلاف بالسوق المحلي بشكل غير مسبوق؛ بسبب فشل حكومة الانقلاب في حل أزمة الدولار.
وقال الدهراوي -في تصريحات صحفية- إن أزمة الدواجن وصلت إلى الذروة بعد استمرار تجاهل الحكومة، مشيرا إلى أن سعر العلف أصبح مبالغا فيه، حيث قفزت أسعار الطن من 3600 جنيه إلى 4400 جنيه، بارتفاع قدره 800 جنيه، وذلك بسبب ارتفاع أسعار الدولار.
وحذر من موجة ارتفاعات في أسعار الدواجن خلال الفترة المقبلة، حال استمر ارتفاع أسعار الأعلاف؛ مؤكدا أن المستهلك النهائي هو من سيتحمل أي ارتفاعات في الأسعار.

 

 

*صمت مصري مريب رغم تأخر تسلم التقارير الفنية حول “سد النهضة“!

أسبوع مر دون أن تحرك مصر ساكنا، على موعد تسلم التقرير الفني النهائي للمكتبين الاستشاريين الهولندي والفرنسي، حول سد النهضة، والمقرر تسلمهما السبت الماضي، بينما يواصل السيسي هروبه من مسئوليته بالبحث عن بدائل تحلية المياة في سنغافورة

أثار الصمت المصري ردود أفعال غاضبة لدى الخبراء، مؤكدين أنّ التأخر في عدم اتخاذ أي إجراء سيكون له تداعيات سيئة.

وفي السياق، حذر وزير الري المصري الأسبق، محمد نصر علام، من خطورة عدم ورود رد بما يطمئن الحكومة المصرية من جانب إثيوبيا، مؤكداً أن لدى أديس أبابا نوايا أخرى لم تدركها الحكومة حتى الآن.

ووفقاً لعلام، فإن “تراخي الدولة المصرية في هذه القضية، التي تعد أمناً قومياً للبلاد، ستحول نهر النيل إلى ترعة (قناة) بسبب سد النهضة، وبالتالي ستدخل البلاد في شح مائي نتيجة استمرار إثيوبيا في بناء السد وإضاعة الوقت في المفاوضات”.

ونبه علام إلى أنّ “التفاوض مع أديس أبابا يجب أن يكون انتهى، كونه ليس له فائدة أو مردود إيجابي في ظل استمرارها في عملية البناء”. كما لفت إلى أن مصر أضاعت حقوقها بعدما اعترفت بالسد من قبل من دون التحفظ على السعة أو الارتفاع، وأن أي مفاوضات تجريها في الوقت الحالي بهذا الشأن لن تسهم في أي نجاح بل تؤكد الفشل“.

وطالب وزير الري المصري الأسبق “بضرورة البحث عن حل يساعد مصر في التصدي لأضرار السد، لإنقاذ ما يمكن إنقاذه قبل فوات الأوان، من خلال مسار سياسي يقوده وزير الخارجية”.

وأوضح علام، في تصريحات اعلامية، أن “استمرار هذا المسار العقيم في المفاوضات التي تمت بين مصر والسودان وإثيوبيا لأهم قضية مصرية سيؤدي بالبلاد إلى كارثة مائية، وانهيار أنواع الحياة كافة في البلاد”، متوقعاً أن تقوم إثيوبيا ببناء سدود أخرى عدة على النيل الأزرق للتحكم أكثر في مياه النيل.
من جهته، أشار أستاذ المياه في جامعة القاهرة، نادر نورالدين، إلى أن الوضع خطير وأن إثيوبيا استطاعت أن تنجح بامتياز في تخدير حكومتنا، بينما استمرت في عملية البناء وحققت ما تحتاجه وهو قيام السد، بحصولها على الموافقة من مصر وعدم اعتراضها على فكرة إنشاء السد، ولا سيما بعدما تأكدت من ضعف المفاوض المصري، بسبب عدم قدرته على إدارة المفاوضات، وأنه يقدم فقط التنازلات عن حقوق مصر“.

ووفقاً لنور الدين فقد استطاعت إثيوبيا “ببراعة إلهاء الجميع فيما أطلقت عليه التقرير الفني المشترك من المكتب الفرنسي والهولندي لتنفيذ الدراسات الفنية الخاصة بتأثير السد على دولتي المصب وهي السودان ومصر، واستمرت في عمليات البناء علناً من دون أن يقف في وجهها أحد”، معتبراً أنّ “فكرة إقامة السد، فكرة قديمة، جاءت للسيطرة على المياه الموجهة لمصر“.

ونوّه نور الدين إلى أن “الحل الأمثل للمشكلة هو اللجوء إلى محكمة العدل الدولية لعرض وجهة النظر المصرية حول بناء السد ومدى تأثيره على حصة مصر من مياه النيل”، مشيراً إلى أن “مصر ستعاني من الشح المائي في حالة اكتمال سد النهضة وتشغيله”، ومؤكداً أن “أي اجتماعات مقبلة أو مفاوضات مصيرها الفشل“.

 

 

*لماذا أضاف البنتاجون 75 مجندًا أمريكيًّا بسيناء؟

في 3 سبتمبر الماضي وقع انفجار بشبه جزيرة سيناء، مما أدى إلى إصابة عدد من مجندين حفظ السلام الدولية هناك، وسط تستر الجانب المصري على تفاصيل هامة فيه وتجاهل إعلامي لتبعات ما حدث وآثاره المتوقعة، يأتي ذلك التجاهل الإعلامي جنبا إلى جنب مع غياب لتفاصيل وتعليقات رسمية مصرية، على عكس الجانب الأمريكي، وفي هذا التقرير نسلط الضوء على تفاصيل ما حدث وتباين التعامل الظاهر من مصر و أمريكا، وطبيعة تكوين قوات حفظ السلام الدولية بسيناء، وتبعات ذلك الحادث عليها، الذي انتهى في النهاية بإضافة 75 مجندا أمريكيا بسيناء:

 

1- ما الذي حدث؟

في يوم الخميس الماضي 3 سبتمبر 2015 أصيب 6 عسكريين من قوات حفظ السلام المتعددة الجنسيات، إثر انفجار عبوة ناسفة في السيارة التي كانوا يستقلونها، وتم نقلهم إلى داخل المعسكر للعلاج ، ووقع هذا الانفجار بمنطقة الجورة جنوبي الشيخ زويد على الحدود المصرية الإسرائيلية، حيث يتمركز في تلك المنطقة القاعدة العسكرية لقوات حفظ السلام التي نادرا ما تتعرض لهجمات الجماعات المسلحة بسيناء.

وترجح عدد من المصادر أن الهجوم كان يستهدف قوات الجيش، ولكنه أصاب قوات حفظ السلام عن طريق الخطأ، ولم تعلن أي جهة مسئوليتها عن الحادث.

جاءت تلك المعلومات من مصادر “غير رسمية” بسيناء نقلها موقع الأهرام الحكومي، ووكالة رويترز الإخبارية، ولم يتحدث المتحدث العسكري المصري عن الخبر بالأساس حتى اليوم!

 

2- تفاصيل الحادثة لم تكتمل بعد

هكذا جاءت الرواية المصرية والعربية للحادثة، فيبدو أن موقع الأهرام المصري كان أول من كتب عن الحادثة، ونقلت عنه وسائل إعلام ناطقة بالعربية، ولم تتحدث تلك الرواية برُمتها عن هوية المصابين وجنسياتهم وتبعات الانفجار وما قد يحمله من دلالات، وهو ما لم تتجاهله “الرواية الأمريكية” للحادثة.

إذ أفادت مواقع أمريكية أنه من بين العسكريين الستة المصابين، 4 أمريكان و2 من فيجي، وقد تم نقلهم بطيارة هيلكوبتر لتلقي العلاج بإسرائيل.

ويروي المتحدث العسكري الأمريكي بالبنتاجون تفاصيل الحادثة بعد وقوعها مباشرة: “أن هناك انفجار أصاب 2 من فيجي، وعندما جاء الأربعةجنود الأمريكيين لمساعدتهم وقع انفجار ثان أصاب الجنود الأمريكين.. وكانت الإصابات لا تؤدي إلى الموت وتم نقل الجنود جوا لإسرائيل وهم بحالة جيدة الآن”.

وذكر المركز الإعلامي “لقوات حفظ السلام متعددة الجنسيات ” أن الجنود المصابين تابعون لوحدة تسمى “قوة مهمة سيناء” والتي تقع تحت القيادة المركزية للجيش الأمريكي، والتي تراقب عمليات الجيش في الشرق الأوسط.

 

3- ما هي قوات حفظ السلام الدولية بسيناء؟

تم تكوين قوات حفظ السلام متعددة الجنسيات في أعقاب اتفاقية السلام بين مصر وإسرائيل بكامب ديفيد 1979، وفي 1982 تم إمداد الحدود المصرية الإسرائيلية بقوات دولية لحفظ معاهدة السلام، ومتباعة سير المعاهدة بين الطرفين وتوثيق الانتهكات وكتابة تقارير دورية عن مدى التزام الطرفين المصري والإسرائيلي بنصوص معاهدة كامب ديفيد.

وتتكون تلك القوات من 12 جنسية مختلفة ويصل عددهم إلى 1850 شخصا عسكريا ومدنيا أكثريتهم من أمريكا تحت وحدة تسمى “قوة مهمة سيناء” والتي تقع تحت القيادة المركزية للجيش الأمريكي، والتي تراقب عمليات الجيش في الشرق الأوسط وتتكون مما لا يقل عن 600 عسكري، من منقسمين إلى 3 وحدات صغيرة: كتيبة مشاة تتكون من 425 مجند، وكتيبة دعم صغيرة تتكون من حوال 225، بالإضافة إلى مقر يضم حوالي 40 موظفا، وبشكل عام يتسلح العسكريون في قوات حفظ السلام بأسلحة خفيفة.

 

4-ردود أفعال أمريكية

نحن ندرس إذا ما كان هناك حاجة لاتخاذ تدابير إضافية لحماية القوات، ومن الممكن أن يتضمن ذلك جلب معدات إضافية إذا لزم الأمر.. المتحدث العسكري الأمريكي.

زادت المخاوف الأمريكية من الأوضاع الأمنية بسيناء، والتي قد تهدد حياة قوات حفظ السلام الدولية والجنود الأمريكيين بتلك القوات، تحت مبررات قلة عددهم نسبيا وضعف تسليحهم فهم مسلحون بأسلحة خفيفة فقط.

وأعرب البنتاجون (وزارة الدفاع الأمريكية) عن قلقه من تدهور الأوضاع الأمنية بشبه جزيرة سيناء؛ حيث تتعرض القوات المصرية ومتعددة الجنسية للخطر.

وبحسب المتحدث العسكري الأمريكي فإن المنطقة التي تتمركز فيها قوات حفز السلام الدولية، تقع على بعد 10 أميال غرب الحدود المصرية الشرقية مع إسرائيل، وشهدت في الشهور الأخيرة الماضية هجمات متعددة بقنابل بدائية الصنع أدت إلى مقتل عدد من الجنود المصريين.

وبحسب مصادر عسكرية أمريكية فإن المسئولين الأمريكيين يتشاورن مع الجانب المصري والإسرائيلي والقوات المتعددة الجنسيات، لإمكانية عمل تغييرات محتملة وهو ما لم يتم إعلانه من الجانب المصري.

 

5- أمريكا ترسل 75 مجندا أمريكيا إضافيا إلى سيناء

ويبدو أن التشاورات تحولت إلى أفعال في أرض الواقع، إذ أعلن البنتاجون أمس 10 سبتمبر عن إرسال 75 مجندا أمريكيا إضافيا لتعزيز أمن قوات حفظ السلام، الذين تمت مهاجمتهم الأسبوع الماضي، وقال المتحدث باسم البنتاجون “بتر كوك”: “نحن الآن قلقون، وعلى رأس أولوياتنا أمن وسلامة الأفراد الأمريكان هناك” وشملت تلك الإمدادت فرق مشاة وفرق جراحية مجهزة جيدا.

وذكر المتحدث العسكري الأمريكي أن هناك أكثر من 700 مجند أمريكي يتمركز معظمهم في المنطقة الجنوبية لشبه جزيرة سيناء.

 

6- ردود أفعال مصرية

لم تظهر ردود أفعال رسمية صريحة مصرية على الحادثة أو تبعاتها ودلالاتها، ولكن يرجح محللون أن ردود الأفعال المصرية الرسمية وإن لم تظهر إعلاميا على السطح بتصريحات رسمية، فإنها قد تبلورت على شكل عمليات عسكرية ضد ما يصفهم المتحدث العسكري ب”العناصر الإرهابية والتكفيرية بسيناء” لإظهار سيطرة الجيش على الأوضاع الأمنية هناك.

إذ أعلن المتحدث العسكري بعد أيام قليلة من الحادثة -في 8 سبتمبر- عما يسمى بعمليات “حق الشهيد” والتي أدت إلى مقتل “105 عنصر تكفيري” حتى اليوم وفقا للصفحة الرسمية للمتحدث العسكري على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، وتأتي تلك العمليات الهجومية بعد انقطاع استمر أكثر من شهر تقريبا، إذ كانت آخر العمليات الهجومية العسكرية ضد ما يسمى “البؤر الإرهابية” في يوليو الماضي.

 

 

*قبل ساعات من “مليونية الموظفين” بمصر ترتيبات لمواجهتها أمنيّاً

قبل ساعات من انطلاق “مليونية الموظفين” ضد قانون” الخدمة المدنية، شهدت ‏أروقة وزارة الداخلية المصرية عدة اجتماعات، خلال الساعات الماضية، بين كافة قطاعات الوزارة لمواجهة تلك المليونية، خاصة ‏وأن هناك تخوّفاً من أن تكون بداية لثورة جديدة.‏‏

وجرت عدة اتصالات مع القائمين على تلك المليونية لثنيهم عنها، إلا أن كل الاتصالات باءت بالفشل، فيما لم تتلق وزارة الداخلية ‏أية طلبات رسمية لتنظيم تظاهرات الغد، السبت، لكون الجهات المنظمة وعددها أكثر من 25 نقابة مستقلة تعلم جيداً أن الوزارة ‏سوف ترفض طلبهم.‏

وفي سياق متصل، جرت عدة اتصالات داخل الحكومة المصرية بين الوزارات المعنية بـ”قانون الخدمة المدنية”، الذي أصدرته ‏الحكومة، والذي يعد “سيفاً على رقاب العاملين بالدولة” لاحتواء الموقف قبل اشتعال الأزمة وقيام عدد من الفئات من العاملين ‏بالدولة بالانضمام لتلك التظاهرة وزيادة حدتها.‏

ورغم أن يوم غد إجازة رسمية في الدولة، إلا أن بعض الجهات الحكومية، التي تعمل في هذا اليوم مثل “مصلحة الشهر العقاري”، ‏تلقت تعليمات بتخفيض عدد العاملين، وتقليص عدد ساعات العمل لعدم انضمام أحد من العاملين لـ”المليونية”، رغم أن ذلك يكلف ‏الدولة خسائر تقدر بالملايين من الجنيهات.‏

ورفضت أجهزة الأمن أية تظاهرة في الميادين العامة في كافة المحافظات، وقامت بالدفع بتشكيلات أمنية وقوات من الأمن المركزي ‏والقوات الخاصة، لتأمين المنشآت الحيوية في كافة المحافظات.‏

وحمّل الداعون لمليونية رفض “قانون الخدمة المدنية” حكومة إبراهيم محلب مسؤولية وقوع أي ضحايا، أو اعتداءات قد ‏يتعرضون لها، وذلك بعدما تردد أن الحكومة قد تدفع بأهالي المنطقة للتصدي لتلك التظاهرة، وإيهام أصحاب المحالّ التجارية ‏بأن هؤلاء يرمون إلى قطع أرزاقهم وغلق محالهمّ التجارية، وطالبوا بالتصدي للمشاركين فيها.‏

وأكدت تنسيقية “تضامن” على صفحاتها، على مواقع التواصل الاجتماعي أن الحكومة فشلت في حل مشاكل الموظفين، وتلجأ ‏للعبة “المطبلاتية” باستخدام البلطجية، تحت مسمى “المواطنين الشرفاء”، قائلة: “حيلكم لن تثنينا عن إسقاط القانون… ومواطنو ‏مصر القديمة براء من أفعالكم”. وأعلن الداعون للتظاهرة تمسكهم بحقوقهم الشرعية في الاعتراض والاحتجاج على ما وصفوه ‏بقرارات الحكومة، مؤكدين العمل من أجل إسقاط القانون، وأنهم لن يتراجعوا عن مليونية 12 سبتمبر” التي تعد أولى الخطوات ‏لمواجهة القانون، حسب تعبيرهم.

وقالت “تنسيقية تضامن ضد قانون الخدمة المدنية”: “حرصنا على تحديد السبت كموعد للتظاهر ضد القانون، لأنه إجازة رسمية ‏للعاملين بالدولة” وأضافت: لسنا مسيسين، ومطلبنا الوحيد إسقاط القانون.‏

من جانبه قال طارق العوضي، مدير مركز دولة القانون، إن اختيار العاملين بالدولة مكاناً لتظاهراتهم وهو “حديقة الفسطاط” ‏للتعبير عن رفضهم قانون الخدمة المدنية، يأتي في إطار ما حدده القانون الذي ألزم بتخصيص مكان التظاهرة، مؤكداً أنه من ‏العيب أن تهدد الحكومة باستخدام العنف، رغم أن هؤلاء لهم مطالب محددة وهي إلغاء القانون الذي يرفضه كل العاملين بالدولة، ‏بسبب كثرة مواده التي هي في النهاية  “ضد الموظف”وسوف يؤدي تطبيقه إلى انتشار الرشوة والمحسوبية في البلاد. ‏

وقال العوضي إن أي تعد من جانب الحكومة، ممثلة في وزارة الداخلية، على أي عامل متضرر من القانون، أو ‏منعهم من الوصول إلى “حديقة الفسطاط”، مقر إقامة المظاهرة وهو أمر متوقع، يعد نوعاً من المخالفة، وضد الدستور الذي يؤكد ‏أن التظاهر حق لكل مواطن، منوهاً بأن تصريحات المسؤولين بوزارة الداخلية محاولة لبث الرعب في قلوب المعترضين على ‏قانون الخدمة المدنية، واصفاً إياها بالتصريحات الاستهلاكية، التي لن تؤثر على الموظفين، لا سيما أن الأمر لا يرتبط بمطالب ‏فئوية كما يدعي المسؤولون في الدولة ولا بأهداف سياسية، وإنما هي مطالب لصيقة الصلة بالحق في الحياة والعمل.‏

وحمّل وائل توفيق، المتحدث باسم “التنسيقية”، الحكومة مسؤولية تأمين مليونيتهم، مؤكداً أنها ستكون سلمية في مكان محدد داخل ‏حديقة الفسطاط، مشيرا إلى أن هناك 6.5 ملايين موظف في العمل الإداري بالدولة متضررين من هذا القانون، وقال: ” نحن ‏متمسكون بموقفنا برفض القانون وهو مطلبنا الوحيد”، مؤكداً أن تعنت الحكومة وعدم التحاور معنا في ‏الوصول إلى صيغة ترضي الطرفين، وراء اشتعال الأزمة”، مضيفاً: “هناك وزراء وراء اشتعال الموقف بين العاملين بالدولة ‏والحكومة”.‏

 

 

شبح إفلاس مصر في ظل الانقلاب. . الخميس 9 يوليه. . ثورة الجياع قادمة مع ارتفاع الأسعار

السيسي ثورة جياع

ثورة الجياع قادمة

ثورة الجياع قادمة

الثورة ستنجح

ثورة الجياعشبح إفلاس مصر في ظل الانقلاب. . الخميس 9 يوليه. . ثورة الجياع قادمة مع ارتفاع الأسعار

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* طائرات جيش الانقلاب تقصف مواقع في الشيخ زويد

قصفت الطائرات التابعة لقوات جيش الانقلاب، مواقع قرب قرية ابو رفاعى جنوب الشيخ زويد، اليوم الخميس، فيما قامت قوات جيش الانقلاب بتفجير عبوات ناسفة.

قال مصدر أمني، إن طائرات القوات المسلحة، قصفت تجمعا لعناصر من تنظيم أنصار بيت المقدس، قرب كمين أبو رفاعي، الذي تعرض لهجوم الأربعاء قبل الماضي، محدثا إصابات دقيقة بهم، لم يتم حصرها بعد.

ومن جانب آخر، أضاف المصدر أن قوات الانقلاب دمرت 3 عبوات ناسفة، تم العثور عليها قرب طريق قرية الجورة جنوب الشيخ زويد.

 

*الحبس 3 سنوات لـ”هالة” بتهمة قلب نظام الحكم !

قضت محكمة جنايات المنصورة، برئاسة المستشار الانقلابي أسامة عبدالظاهر، بالحبس 3 سنوات على “هالة خليفة عبدالرسول”؛ في القضية رقم 8683 جنح أجا.

قضت المحكمة في القضية ذاتها بالسجن 5 سنوات على طفلين هما “أحمد عصام الصاوي، 16 سنة”، و”أحمد إبراهيم سرحان، 15 سنة“.

وبالسجن 5 سنوات على “يوسف محمد خليفة، محمود محمد خليفة، وجيه إبراهيم طه الموافي، محمد الموافي، محمد عوض المصري، راندا شعبان“.

وجهت النيابة العامة للمعتقلين في القضية، تهم “التظاهر وقلب نظام الحكم والتعدي بالأسلحة البيضاء على المواطنين“.

 


*ثورة الحياع قادمة لا محالة

حدثان يفصل بينهما 38 عامًا، نزل ملايين المصريين إلى الشوارع في 17 و18 يناير 1977 يتظاهرون ضد زيادة أسعار جميع السلع الضرورية بنسب وصلت إلى 50%، وارتفاع مستوى المعيشة، والتاريخ يعيد نفسه في ظل الانقلاب، الذي أدى إلى العديد من الكوارث، وسط ارتفاع جنونى للأسعار، وانهيار كامل لاقتصاد مصر الذى أوشك على الإفلاس حسب تأكيدات الخبراء، فهل تبدأ ثورة الجياع ويخرج الشعب في مظاهرات ويرفع شعار العدالة الاجتماعية“.

 

*الأسعار في أسواق السويس تشتعل ولا متضرر سوى الأهالي

في أسواق السويس شهدت أسواق الخضار و الفاكهة و السلع الغذائية بوجه عام ارتفاعاً شديداً في الأسعار في الآونة الأخيرة منذ قرار حكومة الانقلاب برفع الدعم.

فقد ارتفعت أسعار السلع الغذائية من خضار و فاكهة خاصةً اللحوم و الدواجن و الأسماك، فعلى سبيل المثال لا الحصر وصل سعر اللحمة إلى 90 جنيهاً بعد أن كانت بـ 75 جنيهاً ، و الفراخ البيضاء أصبح سعرها 28 جنيهاً للكيلو و الفراخ البانيه يتراوح سعرها بين 55 و 65 بعد أن كان يتراوح بين 36 و 38 جنيه للكيلو .

و على الرغم من ارتفاع الأسعار فقد ظلت المرتبات كما هي بدون زيادة تواكب هذا الارتفاع، مما يسبب أزمة للمواطنين خاصة الفقراء منهم و محدودي الدخل، فلم يعد رب الأسرة قادراً على أن يوفر لأسرته احتياجاتهم الأساسية مع ارتفاع الأسعار و استمرار انخفاض المرتبتات.

و عن ارتفاع الأسعار فإن الأهالي يشعرون بالظلم و القهر من تلك القرارات بزيادة الأسعار التي أصدرتها حكومة الانقلاب ، حيث قال أحد المواطنين بمحافظة السويس و هو رب أسرة مكونة من 6 أفراد ” الأسعار كلها غليت و ولعت نار هنجيب فلوس منين عشان نأكل عيالنا” مؤكداً على عدم ملائمة مرتبه للارتفاع مما يجعله غير قادر على تلبية طلبات أبنائه، فيما قالت مواطنة أخرى عند سؤالها عن رأيها في أرتفاع الأسعار ” حسبي الله و نعم الوكيل فيك يا سيسي” مشيرة إلى أن قائد الانقلاب هو السبب في ارتفاع الأسعار و تدهور الحالة الإجتماعية للمواطنين.

هذا و مع قرار الحكومة الأخير برفع سعر صرف الجنيه فإن من المتوقع ارتفاع الأسعار مرة أخرى مع عدم زيادة المرتبات ، الأمر الذي ينذر بكارثة تهدد الفقراء و ذووي الدخل المحدود ، و يجعل انفجار غضبهم في الانقلابيين مجرد مسألة وقت .

 

 

*أسامة عبدالظاهر يُحيل أوراق عشرة مواطنين إلى المفتي بتهم ملفقة ب‏الدقهلية

قضت محكمة جنايات المنصورة برئاسة المستشار “أسامة عبدالظاهر” اليوم بإحالة أوراق عشرة معتقلين إلى المفتي من بينهم 9 حضورياً في القضية المعروفة إعلامياً بـ “قتل الحارس” المُقيدة برقم 781 لسنة 2014 كلي جنوب المنصورة، 26 لسنة 2014 جنايات أمن الدولة العليا

وهم:- (خالد رفعت جاد عسكر – خريج علوم، إبراهيم يحيى عزب – خريج صيدلة، أحمد الوليد الشال – امتياز طب، عبدالرحمن محمد عبده عطية – طب الأزهر، باسم محسن الخريبي – مهندس، أحمد محمود دبور – خريج هندسة، محمد العدوي – كلية آداب، أيمن أبو القمصان – مدير شركة، محمود ممدوح وهبة – طالب بهندسة)، كما حجزت القضية إلى التاسع من سبتمبر القادم للنطق بالحكم.

هذا ويُتهم في تلك القضية 24 مواطناً، من بينهم ثلاثة غيابياً، والمعتقلون تم اعتقالهم جميعاً في أوائل شهر مارس 2014، ووفق روايات الأهالى، قد تعرضوا جميعهم للإخفاء القسري لعدة أيام تعرضوا خلالها لأشد صنوف التعذيب، حتى ظهر بعض منهم في فيديوهات نُشرت علي صفحة الداخلية وقتها وهم يعترفون علي أنفسهم بجرائم لم يرتكبوها، وقد ظهر عليهم علامات التعذيب والإنهاك الشديد
وكانت النيابة قد وجهت لهم عدة تهم، أبرزها: (قتل رقيب بمديرية أمن الدقهلية، الإنضمام إلى جماعة محظورة الغرض منها الدعوة إلى تعطيل العمل بالدستور والقوانين، حيازة أسلحة نارية وذخائر بدون ترخيص).
الجدير بالذكر أن المستشار “أسامة عبدالظاهر” كانت قد فاقت أحكامه ضد معتقلي الرأي 4300 عام حبس و11 إعدام في عام واحد فقط

 

 

*تواضروس يوقف عظته الأسبوعية 3 أعوام ..ونشطاء نصارى “بيهرب من مواجهتنا..بعد أن تحول لمخبر

أعلن تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، إيقاف عظته الأسبوعية بدءا من الأربعاء المقبل لمدة ثلاث سنوات قادمة.

جاء ذلك  خلال عظته الأسبوعية، أمس الأربعاء، موضحًا أن قرار إيقاف العظة يأتي بسبب بدء أعمال التجديدات بمقر قاعة الاجتماعات الكبرى، التي يلقى فيها عظته، وذلك في إطار احتفالات الكنيسة بعيدها الخمسين، وذلك حتى ٢٠١٨، على حد قوله.

من جانبه، علق الكاتب الصحفي مجدي سمعان على خبر وقفة العظة الأسبوعية لتواضروس قائلا:”إيقاف الأنبا تواضروس لعظته الإسبوعية ثلاث سنوات كاملة بحجة بدء أعمال التجديدات بمقر قاعة الاجتماعات الكبرى، التي يلقى فيها عظته هو نوع من التحايل للهروب من مواجهة الشعب القبطي“.

وقال سمعان في منشور له عبر صفحته الرسمية على موقع “فيس بوك”:” الكاتدرائية بها كثير من القاعات الكبيرة التي تصلح كبديل، أعتقد أنه بدأ يشعر أن الأيام القادمه ستشهد إدراك الأقباط للخديعة، وأن مشاكلهم تزداد سوءا بين مطرقة الإسلاميين وسندان الدولة، وحين يطفح الكيل بالأقباط سيكون البابا، الذي تحول في وقت قياسي إلى مجرد مخبر لا يجيد حتى عمل توازنات سياسية، هدفا لغضبهم حين يدركون أنه شارك في خداعهم، وورطهم في موقف سياسي يدفعون تمنه دون أن يكسبوا منه شيئا!”.

 

 

 *توثيق: 12 شهيدًا و238 معتقلا من أساتذة الجامعات المصرية

نشر د. أحمد عبد الباسط، الأستاذ بجامعة القاهرة والمفصول من التدريس مؤخرا، إحصائية أعدتها حركة “جامعة مستقلة”، تضم حصرا لجميع الانتهاكات التى تعرض لها أساتذة الجامعات منذ الانقلاب العسكرى وحتى يونيه 2015.

وأوضح “عبد الباسط”- فى تدوينة عبر “فيس بوك” اليوم الخميس- “وثقت الإحصائية 12 شهيدا من أساتذة الجامعات ارتقوا على أيدى ميليشيات العسكر، بالإضافة إلى اعتقال 238 أستاذا جامعيا، بينما أصدرت سلطات الانقلاب قرارا بمعاقبة 134 أستاذ جامعيا إداريا، بالإضافة إلى فصل 36 آخرين”.

كما بلغ عدد المحكوم عليهم بالإعدام من أساتذة الجامعات 9 أساتذة “حضوري وغيابى”، فضلا عن أحكام بالمؤبد على 3 أساتذة آخرين، فيما بلغ عدد المطاردين من أساتذة الجامعات 28 مطاردا.

 وأكد د. أحمد عبد الباسط، المتحدث باسم حركة جامعة مستقلة، أن الحركة ستقوم بنشر جميع تفاصيل تلك الانتهاكات يوميا للرأى العام فى مصر وخارجها.

 

 

*زكريا عزمي يسيطر على إعلام السيسي ويشترى “الوطن” خلف الستار

 “عودوا لمقاعدكم”، الجملة التي قالها قاضي “محاكمة القرنلرموز نظام الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك، لكنّهم على ما يبدو أخذوها بكل جدية، ويحاولون جعلها واقعاً؛ ففي أخبار نقلها الصحافي المصري نبيل سيف على موقع “حصري”، قال: إنّ زكريا عزمي رئيس ديوان رئاسة الجمهورية في عهد مبارك، دخل بقوة عالم الاستثمار في الإعلام المصري، عبر شراء جريدة الوطن”، التي كان يمتلكها محمد الأمين، بالإضافة لقنوات cbc، التي تُعاني في الفترة الأخيرة من مشاكل مادية.

الخبر الذي انتشر بكثافة أمس، لم يكن وليد تلك اللحظة، بل إنّه بدأ مع اختفاء اسم الأمين من ترويسة الصحيفة، ثم تعميم اسم رجل الأعمال المعروف محمد وجدي كرار، كمالك جديد للصحيفة. والأخير يملك مشاريع عقارية ضخمة، وصاحب شركة “ماكسيم” للاستثمار العقاري.

وألمحت المصادر إلى أن شراء كرار لجريدة “الوطن”، بداية لمشاريع صحافية أو إعلامية، ما يعني وصول معركة “تكسير العظام” بين قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي ورجال مبارك لمرحلة الخطر.

وبحسب المصادر، فإنّ علاقة زكريا عزمي بكرار ترجع إلى أكثر من 25 عاماً، كان عزمي خلالها يعتمد على والد كرار في تنظيم أعماله في دائرة الزيتون الانتخابية.

وكان مصطفى الفقي، مستشار مبارك الإعلامي، قد اتهم عزمي، خلال مقابلة على “القاهرة والناس” بأنّه السبب الحقيقي في فساد حاشية مبارك، محمّلاً إيّاه وزر ما وصل له.

وربط متابعون، بين قيام الأمين ببيع “الوطن”، وتواتر أنباء عن أن قناة cbc التي يمتلكها في طريقها لنفس المصير، والبرود الذي قابل به السيسي الأمين في حفل رجال أعمال صندوق “تحيا مصر”، حيث بدت المصافحة بينهما “باردة”، على عكس ما تم بين السيسي ورجل الأعمال نجيب ساويرس.

ناشطون على مواقع التواصل لاحظوا الأمر وإن لم يجدوا له تبريراً حينها، بسبب العلاقة المتينة التي كانت بين الأمين والعسكر خلال مراحل الانقلاب على الرئيس محمد مرسي، ومرحلة إقصاء “الإخوان” التي تبعته.

 


*
إصابة 21 شرطي إثر تفجير عبوة ناسفة في ميكروباص بالعريش

أصيب قرابة 21 فرد من قوات الشرطة تابعين لمديرية أمن شمال سيناء إثر انفجار عبوة ناسفة عن بعد حال مرور ميكروباص الشرطة على أطراف مدينة العريش.

وأسفر الانفجار عن اصابة 21 فرد شرطة بشظايا متفرقة وتم نقلهم الي المستشفي العسكري بالعريش بسيارات الاسعاف وسيارات مدنية

وأكد مصدر أمني أن أفراد الشرطة كانوا في طريقهم لقضاء اجازتهم الشهرية.

 

 

*ننشر أسماء ضباط يعذبون المعتقلين السياسين بوادي النطرون ويهددونهم بالقتل

قامت ادارة سجن 430 وادي بوادي النطرون بحملة تعذيب ضد المعتقلين السياسيين كما تم اقتياد 20 منهم الي اماكن غير معلومه وكانت الحملة بقيادة الضباط (كريم عزت -احمد حافظ -احمد السقا – محمود الغرباوي الذي كان احد معاونين المباحث بقسم السادات) وعاونهم المخبريين ( وليد – شكري – سامي – عثمان – مصطفي عبده – محمد عبد الموجود – كرم).

وشملت الحمله اجراءات التعذيب البدني بالضرب والتعذيب النفسي والمعنوي بالسب والقذف واعدام الاطعمه والملابس والتجريد من المصاحف والاقلام والاوراق وقطع المياه عن الزنازين وتكديس الزنازين بالمعتقلين حيث لا يصل نصيب الفرد من مساحة الزنزانه 30 سم .

ولا تزال الاجراءات التعسفيه مستمره مع تهديد واضح وصريح من بعض الضباط بانه ينتظر بفارغ الصبر ان تأتيه اوامر بتصفية المعتقلين السياسيين و هو لن يتردد .

 

 

*مقتل نقيب شرطة أمام منزله في ‏بني سويف برصاص مجهولين

أكد الدكتور علاء عزت وكيل وزارة الصحة ببنى سويف أن النقيب محمد عصام سرور معاون مباحث قسم بنى سويف قتل منذ لحظات فى مستشفى بنى سويف العام عندما قام إرهابيون باستهدافه أمام منزله بشاع عبدالسلام عارف

وأضاف أن الضابط القتيل أصيب بطلقات فى رقبته وفى صدره ودخل غرفة العمليات الا أنه لقى مصرعه قبل إسعافه.

 

 

*أكثر من 100 مواطن بالدقهلية أمام مطرقة “الجلاد” أسامة عبد الظاهر

تعقد اليوم الخميس محكمة جنايات المنصورة بالدائرة 11 “إرهاب” برئاسة المستشار الانقلابي “أسامة عبدالظاهر” جلسات النطق بالحكم في 20 قضية على أكثر من 100 مواطن بمحافظة الدقهلية من بينهم 89 حضورياً، شاملين خمسة مواطنين أُحيلت أوراقهم إلى المفتي في القضية الملفقة المعروفة إعلاميا بـ “خلية الردع”، وبالإضافة إلى قضية السيدة “هالة عبدالرسول” المخلي سبيلها على ذمة التحقيقات الشهر الماضي في قضية رقم 8683 لجنح أجا.
وكان نشطاء قد لقبوا عبدالظاهر بـ “الجلاد” نظراً لأحكامه التعسفية ضد مُعتقلي الرأي بالدقهلية، والتي فاقت 4300 عام حبس و11 إعدام في عام واحد فقط، وذلك وفقاً لتقرير نشره فريق “سجنك حرية” بالدقهلية.
ومن أبرز قضايا الغد، جلسة النطق بالحكم على خمسة مواطنين حضورياً في القضية الملفقة المعروفة إعلامياً بـ “خلية الردع” رقم 14950 لسنة 2013 المقيدة برقم كلي 190 لسنة 2013، بعد أن أُحيلت أوراق المعتقلين فيها إلى المفتي في مارس الماضي، بتهم ملفقة أبرزها: “التسلل لقطاع غزة وتلقي تدريبات عسكرية على يد حركة حماس“.
بالإضافة إلى جلسة النطق بالحكم على 24 مواطناً في القضية الملفقة المعروفة إعلامياً بـ “قتل الحارس” المُقيدة برقم 781 لسنة 2014 كلي جنوب المنصورة، 26 لسنة 2014 جنايات أمن الدولة العليا، والتي ظهر فيها بعض المعتقلين في مقاطع فيديو نشرتها الداخلية قالت أسرهم أنهم أُجبروا فيها على الاعتراف تحت التعذيب بتهم لُفقت لهم أبرزها : “قتل رقيب بمديرية أمن الدقهلية، وحيازة أسلحة نارية وذخائر دون ترخيص“.

 

*المرصد المصري” 464 إعداما و39040 سنة سجنا بالعام الأول من حكم السيسي

أصدرت وحدة رصد انتهاكات سير المحاكمة العادلة بالمرصد المصري للحقوق والحريات تقريره ربع السنوي حول انتهاك مبادئ المحاكمات العادلة في القضايا التي تنظرها المحاكم المصرية بحق المعتقلين والمعارضين السياسيين في مصر.

وقالت وحدة رصد انتهاكات سير المحاكمة العادلة المحاكمات غير العادلة خلال العام الأول من حكم السيسي شهد ما يلي.

حيث صدرت أحكام في 570 قضية أمام المحاكم الجنائية المدنية، وفي 17 قضية أمام المحاكم العسكرية.

الأحكام:

عدد المحكوم عليهم: 9240 متهما خلال العام الأول من حكم السيسي، وجاءت الأحكام كالتالي:

تم الحكم على: 464 بالإعدام، تم تنفيذ الإعدام بحق 7 متهمين

تم الحكم على: 4800 متهم بالسجن، بإجمالي عدد سنوات 39040 سنة و10 أشهر

المحكوم عليهم بالسجن: 2676 متهما

المحكوم عليهم بالمؤبد: 772 متهما

المحكوم عليهم بالسجن المشدد: 670 متهما

المحكوم عليهم بالسجن مع الشغل: 673 متهما 

المحكوم عليهم بالسجن مع إيقاف التنفيذ: 9 متهمين

تم الحكم على: 178 متهما بالغرامة فقط.

تم الحكم ببراءة 3457 متهما 

الحكم مع الإعفاء من العقوبة: 2 متهم

إلغاء الحكم وإعادة المحاكمة: 214

العقوبات المالية:

إجمالي الكفالات: 2 مليون و360 ألفا و200 جنيه مصري

إجمالي الغرامات: 131 مليونا و556 ألفا و850 جنيها مصريا

وقالت وحدة رصد انتهاكات سير المحاكمة العادلة بالمرصد المصري للحقوق والحريات أن انتهاك الحق في المحاكمة العادلة في مصر من الحقوق المهدرة بشكل أساسي منذ أحداث 30 يونيو وحتى الآن خصوصا بعدما أصبح القضاء أداة إضافية من أدوات القمع التي يضفي بها الانقلاب العسكري في مصر مشروعية على ما يرتكبه من اعتقالات تعسفية في صفوف معارضيه.

وأكدت الوحدة أن الانتهاك المستمر بحق المحاكمات العادلة يبعث القلق لاسيما بعد إصدار المئات من أحكام الإعدام والمؤبد في محاكمات اقل ما توصف أنها لا تمت بصله للعدالة والآلاف من القضايا الأخرى أكدت بما لا يدع مجالا لأدنى شك أن هنا معتقلين وضحايا حرموا بشكل أو بآخر من حق المحاكمة العادلة، بل هناك منهم من أدينوا ظلما وعدوانا بفعل عدم توفر أدنى شروط المحاكمة العادلة.

وتوضح الوحدة أن الدعوات التي صدرت للعدالة الناجزة التي دعا إليها السيسي في خضم مثل هكذا أرقام ومحاكمات تبعث على القلق اذ كيف سيصبح المشهد بعد أن يتم إقرار قوانين تساعد على تسريع أحكام الإعدام وحبس المعتقلين في ضوء الآلاف المحكوم عليهم ومئات الأحكام بالإعدام والمؤبد.

وأكدت وحدة رصد انتهاكات سير المحاكمة العادلة أنه لا يمكن الحديث عن المحاكمة العادلة في مصر إلا إذا توافر شرطان. أولا الالتزام بإجراء المحاكمة، من بدايتها إلى نهايتها حسب المعايير المنصوص عليها في المواثيق الدولية لحقوق الإنسان. وثانيا من الضروري أن تكون السلطة القضائية سلطة مستقلة ومحايدة وهو ما لم يتوافر في كل المحاكمات التي تمت منذ أحداث 30 يونيو وحتى الآن.

 

 

*اتحاد المستثمرين”: مشروع الألف مصنع “فنكوش” حكومي جديد

اتهم صناع ومستثمرون قائدالانقلاب ببيع الوهم للمواطنين من خلال الإعلان عن افتتاح 1000 مصنع جديد نهاية الشهر الجاري ؛ مؤكدين عدم علمهم بهذا المشروع لعدم وجوده على أرض الواقع.

وقال محمد فريد خميس ، رئيس اتحاد جمعيات المستثمرين، في تصريحات صحفية، إن المسؤولين يطلقون تصريحات غير واقعية، مشيرا إلى أنه لا يعلم شيئا عن المصانع الجديدة التي قيل إنه سيتم افتتاحها نهاية الشهر.

ولفت إلى أنه إذا كانت الحكومة جادة في إنقاذ الصناعة عليها الاهتمام بالمصانع المغلقة أو المتعثرة، والتي لا تحتاج سوى قروض ميسرة بمبالغ قليلة، بعكس تكلفة المصانع الجديدة الباهظة، والتي لا تستطيع ميزانية الدولة المرهقة تحملها”.

وأكد أن إغلاق المصانع يرجع إلى أخطاء حكومية متعلقة بالإجراءات وعدم توفير دعم كاف في ظل الظروف الاقتصادية والأمنية التي تمر بها البلاد.

من جانبه نفى محمد البهى عضو مجلس إدارة اتحاد الصناعات المصرية ، علمه بأي شيء على أرض الواقع حول مشروع تشغيل الألف مصنع.

 

 

*أبوالفتوح فى رأس البر: النظام السياسى الحالى هو الأسوأ منذ الستينيات والأمن يسيطر على الإعلام

أصدر حزب مصر القوية بدمياط، بيانا على صفحته الرسمية، تضمن حديث عبدالمنعم أبوالفتوح، رئيس الحزب، الذى أدلى به عقب إفطار الحزب السنوى فى مدينة رأس البر بمشاركة أمانتى دمياط وبورسعيد.

تحدث أبوالفتوح، عن الأوضاع السياسيه الحالية فى مصر، قائلاً: إن أكبر رصيد عند النظم المستبدة هو الإحباط واليأس لدى الشباب، لذلك يجب التركيز على بث طاقة الأمل فى الشباب على الرغم من التحديات التى تواجهنا، مضيفا: «أدعو الجميع لمواصلة العمل الوطنى فى أى مكان للحفاظ على الدولة بغض النظر عن الخلاف مع النظام الحاكم».

وأكد أبوالفتوح أن النظام السياسى الحالى هو الأسوأ منذ الستينيات من حيث الممارسات القمعية ضد الشعب، كما انتقد فى معرض حديثه السياسة الإعلامية، التى لاتسمح لأى صوت معارض بالظهور والإعلان عن رأيه، بسبب سيطرة أجهزة الدولة الأمنية على وسائل الإعلام بمختلف أنواعها.

كما حذر من الممارسات القمعية ضد الشعب، حيث إن النظام تخطى مرحلة النظم الفاشية المستبدة لمرحلة التعامل بمنطق القبيله وقانون الثأر الذى لا يصلح أن يكون منطق تعامل الدول المحترمة.

من ناحية أخرى أكد رفض الحزب اقحام العمل الدعوى فى العمل السياسى وألا تكون للجماعات الدعوية أذرع سياسية تنافس على السلطة وعلى أعضائها الراغبين فى ممارسة السياسة للانضمام إلى الأحزاب السياسية بعيدا عن فكرة الأذرع.

كما حذر مما اعتبره محاولة الأنظمة المستبدة دائما إيهام الناس به فى فكرة خلق حالة من التوحد بين النظام والدولة واستخدام ذلك فى قمع أى معارضة للنظام واعتبارها محاولة لإسقاط الدولة.

 

 

*بعد اقتراب شبح الإفلاس من مصر..ماذا يعني الإفلاس و أشهر الدول التي أفلست؟!

اذا يعني أن تفلس دولة؟..سؤال قد يبدو غريباً للوهلة الأولى عند سماعه لأن المتعارف عليه لدى عامة الناس هو أن تفلس شركة أو مؤسسة تجارية أو صناعية، فماذا يعني إفلاس دولة؟

يعرَّف إفلاس الدولة بعدم قدرتها على الوفاء بديونها أو الحصول على أموال من جهات خارجية لدفع ثمن ما تستورده من البضائع والسلع، وتلجأ الدولة في هذه الحالة إلى جهات تستطيع إقراضها.

هذه الحالة لم تأت من فراغ، إذ إن فساد الهيكل الإداري للدولة هو أحد أهم الأسباب التي قد تودي بدولة مهما كانت قوتها إلى منحدر الإفلاس. وكذلك انهيار النظام القائم وظهور نظام جديد لا يلتزم بديون النظام السابق، كحال الاتحاد السوفيتي، والعراق عقب الاحتلال الأمريكي، وسوريا في حال نجح الثوار السوريون في إسقاط نظام الأسد.

-ماذا بعد الإفلاس؟

يمثل إعلان الدولة إفلاسَها فرصة جيدة لها للإفلات من قبضة الدائنين، حيث تأخذ بعض الدول خطوات جريئة لإنقاذ اقتصادها من الممكن أن تكون عن طريق تأميم بعض الشركات والمصارف.

كذلك قد تلجأ بعض الدول إلى جهات رسمية كصندوق النقد الدولي، الذي يتولى مهمة تقييم الأوضاع الاقتصادية للدولة، ويقوم بمنحها تسهيلات اقتصادية على قروضه على أن تسير على الخطة الاقتصادية التي وضعها لها للخروج من أزمتها.

فاليونان على سبيل المثال إذا ما وصلت، كما يرجح البعض، لجدول زمني جديد مع الصندوق، سواء بقيت أو خرجت من اليورو، ستظل تدفع ديونها على الأرجح حتى 2030، بل ربما 2057، ولكن لن تعلن إفلاسها بنفس الطريقة التقليدية التي تعلن بها الشركات إفلاسها، لا سيما أنها بلد مهم للسوق الأوروبية، أما إن وصلت إليه بالفعل، فستكون تلك سابقة لم تحدث من قبل في تاريخ النظام المالي العالمي الحديث.

-على شفا الإفلاس

وليس ببعيد عن اليونان يوجد العديد من الدول العربية على شفا الوقوع في السيناريو اليوناني بسبب سوء الإدارة الحكومية، وترهل مؤسسات أغلب تلك الدول من جراء نخر الفساد لها.

فمصر الآن تكاد تكون نسخة مكررة من روسيا ما بعد انهيار الاتحاد السوفيتي في العام 1991، مع الأخذ بعين الاعتبار الفرق بين الدولتين في الحجم والتقدم العلمي والتقني والمساحة وعدد السكان ومستوى التعليم.

وارتفع الدين الخارجي لمصر بنسبة 8.8% خلال العام الماضي، ليصل إلى 47 مليار دولار أمريكي، وأرجع البنك المركزي تلك الزيادة إلى زيادة صافي الاستخدام من القروض والتسهيلات والودائع بآجالها كافة ليبلغ 3.3 مليارات دولار، وزيادة رصيد الدين بما يعادل نحو 460 مليون دولار نتيجة لارتفاع أسعار صرف معظم العملات المقترض بها مقابل الدولار الأمريكي.

ويرى مراقبون اقتصاديون أنه لولا الدعم الإقليمي لمصر وخاصة من المملكة العربية السعودية والإمارات، لكانت مصر أعلنت عجزها عن دفع أقساط ديونها منذ يناير/كانون الثاني من العام 2014.

وليست سوريا الجارة الشمالية لمصر بأفضل حال؛ إذ أنهكت الحرب الدائرة في البلاد الاقتصاد السوري بشكل غير مسبوق ليرتفع العجز في الميزانية إلى 800 مليار دولار بحسب صندوق النقد الدولي.

ولولا الدعم الإيراني الاقتصادي لنظام الأسد الذي قدرته أوساط حكومية إيرانية بنحو 5 مليارات دولار شهرياً، لكان نظام الأسد انهار ومعه كامل الاقتصاد الذي كان الفساد ينخر مفاصله أساساً طلية العقود الثلاثة الماضية.

العراق كذلك على شفا الإفلاس بسبب الحرب الأهلية التي تعصف به منذ العام 2003، فقد أكد تقرير صادر عن المركز العالمي للدراسات التنموية، ومقره العاصمة البريطانية لندن، أن عجز الموازنة العراقية بات يهدد قطاع النفط العراقي بشكل واضح.

وبحسب التقرير، فإن تجاوز العجز مبلغ الـ50 مليار دولار فإن العراق سيكون عرضة لخطر الإفلاس في العام 2017، وسيكون العراق عاجزاً عن دفع رواتب موظفيه.

ويبدو أن مؤشرات الإفلاس باتت تلوح في الأفق، خاصة أن الحكومة العراقية تدفع رواتب موظفيها، بما فيها رواتب موظفي إقليم كردستان، على شكل شهري، حيث خصصت 4.5 مليارات دولار لشهر فبراير/شباط، ولم يتم إرسال رواتب شهر مارس/آذار المقبل؛ لأن المبلغ المتوفر لا يكفي إلا لثلث موظفي العراق.

الأردن ورغم استقرارها ليست ببعيدة عن شبح الكابوس اليوناني، حيث أن العجز فيها في ارتفاع بشكل مطرد سنوياً، فضلاً عن كون اقتصادها “هشاً”، يسير على المساعدات والمنح الأوروبية والأمريكية والخليجية؛ لافتقارها إلى أي مقومات اقتصادية وطنية؛ وبسبب الفساد الذي له نصيب الأسد داخل المؤسسات الاقتصادية الأردنية.

فمشكلة الحكومة الأردنية وفق مراقبين مزدوجة؛ فهي تريد حل عجز الموازنة وارتفاع المديونية من جيب المواطن، في حين يعتقد المواطن أن بإمكان الحكومة حل مشكلة العجز عن طريق محاربة الفساد.

وأعلنت وزارة المالية الأردنية تسجيل عجز مالي بنحو نصف مليار دولار في الشهور الخمسة الأولى من العام الحالي، ويسبب العجز التجاري المزمن وعجز الميزانية المتضخم قلقاً كبيراً منذ أعوام لصناع السياسة الاقتصادية في الأردن.

– دول أفلست

واللافت أن ما يحدث اليوم في اليونان ليس سابقة تاريخية إذ سبق أن أعلنت دول عدة إفلاسها عقب الحرب العالمية الثانية؛ وكذلك فروسيا من أبرز الدول هي روسيا التي أعلنت إفلاسها عام 1998 بسبب الأزمة الاقتصادية الناتجة عن تحولها من دولة شيوعية إلى دولة رأسمالية، حين أعلن الرئيس الروسي الأسبق، بوريس يلتسن، عجز بلاده عن سداد الديون الخارجية المتراكمة جراء إصدارات سندات حكومية قصيرة الأجل.

وجاء ذلك إثر انهيار أسواق المال الآسيوية كأحد أبرز العوامل الخارجية، أما داخلياً فقد تراكمت لدى الحكومة الروسية وقتها ديون خارجية ضخمة، وانهارت أسعار النفط والخامات الأخرى، وازداد عجز عام 1998 بانخفاض سعر صرف الروبل أمام العملات الأجنبية 3 مرات وبشلل النظام المصرفي وإفلاس العديد من المصارف والشركات، وبالتراجع الحاد في دخل ومستوى حياة المواطنين الروس وفقدان ثقتهم في النظام المالي الوطني.

وبعد ثلاث سنوات أعلنت الأرجنتين إفلاسها عام 2001 بسبب الأزمة المالية وتعاظم الديون، وقال الرئيس الأرجنتيني، أدولفو رودريغز، إنه قرر وقف سداد الديون الأجنبية الهائلة المترتبة على بلاده، حيث كانت البلاد غارقة في كساد منذ أربع سنوات، كما أنه إعلان يمثل أكبر عجز عن سداد ديون في التاريخ وتبلغ ديون الأرجنتين 132 مليار دولار.

وامتنع صندوق النقد الدولي عن تقديم أي قروض للبلاد لمساعدتها على سداد ديونها؛ لأن نظام التقشف الذي تبناه الرئيس يقلص في المعاشات ورواتب العاملين في الدولة والإنفاق العام دون أن يفي بشروط الصندوق.

وفي العام ذاته أيضاً لم يسمح الكبرياء التركي للأتراك بأن يعلنوا إفلاس بلادهم، لكن ما جرى في ذلك العام هو إفلاس بكل معنى الكمة، حيث تسبب عدم الاستقرار المالي والسياسي في تركيا بانهيار الاقتصاد التركي بشكل تام.

صرح رئيس الوزراء التركي، بولنت أجاويد، بعد اجتماع مع رئيس الجمهورية التركية آنذاك، أحمد نجدت سيزر، بأن “تركيا تواجه أزمة اقتصادية خطيرة”، وقد أدى اختياره غير الموفق للكلمات؛ نتيجة للنقاش المحتدم في الاجتماع، إلى جعل الوضع أسوأ.

إذ انخفضت الأسهم ووصلت أسعار الفائدة إلى 3000%، وتم تغيير كميات كبيرة من الليرة إلى الدولار أو اليورو؛ ممّا تسبب في خسارة البنك المركزي التركي لمبلغ 5 مليارات دولار من احتياطياته.

وأدى الانهيار إلى مزيد من الاضطراب الاقتصادي، وفي الأشهر الثمانية الأولى لعام 2001 فُقدت 14875 وظيفة، وعجزت تركيا عن سداد ديونها للدائنين الأوروبيين.

 

 

*قائمة باسماء الصحفيين فى السجون المصرية الى الآن

م اسم الصحفي -الجريدة الموقع القناة -الحالة

1

مجدي أحمد حسين

رئيس تحرير جريدة الشعب الجديد

محبوس احتياطياً منذ 1 يوليو 2014

2

هاني صلاح الدين

مدير تحرير اليوم السابع

محبوس احتياطياً منذ 28 نوفمبر 2013

3

محسن راضي

مدير تحرير مجلة التجاريين

محبوس احتياطياً منذ سبتمبر 2014

4

أحمد سبيع

مدير مكتب قناة الأقصى بالقاهرة

محبوس احتياطياً منذ 4 أكتوبر 2013

5

إبراهيم الدراوي

صحفي- مركز الدراسات الفلسطينية

محبوس احتياطياً منذ أكتوبر 2013

6

مسعد البربري

مدير قناة أحرار 25

محبوس احتياطياً منذ 3 أبريل 2014

7

سامحي مصطفى

أحد مؤسسي شبكة رصد

محبوس احتياطياً منذ 25 أغسطس 2013

8

محمد صلاح

جريدة الشعب الجدي

محبوس بحكم بالسجن 3 سنوات

9

عمر عبد المقصود

موقع  مصر العربية

مختفي قسرياً منذ إبريل 2014، ثم ظهر في سبتمبر بعد تقديمه للنيابة بتهم التظاهر، وتم حبسه إحتياطياً، فضلاً عن صدور حكم غيابي ضده في قضية آخري بالسجن المؤبد بتهم حرق سيارة شرطة

10

محمود أبو زيد شوكان

مصور بوكالة ديموتكس

محبوس احتياطياً منذ 14 أغسطس 2013

11

عبد الرحمن شاهين

جريدة الحرية والعدالة

محبوس بحكم قضائي صادر من محكمة جنح مستأنف السويس في 26 ديسمبر 2014 بالسجن 3 سنوات والغرامة

12

رامي قديس جان

جريدة الفجر

ممنوع من السفر ومحبوس احتياطياً منذ 28 نوفمبر 2014

13

أحمد العجوز

الحرية والعدالة

 محبوس احتياطياً منذ أول أبريل 2014

14

محمد اليماني

الحرية والعدالة

محبوس احتياطياً منذ 12 فبراير 2014

15

حسام عيسى

قناة مصر 25

محبوس احتياطياً منذ 2 أبريل 2014

16

محمد مدني

قناة مصر 25

محبوس منذ 18 مارس 2014

17

خالد حمدي

قناة مصر 25

محبوس احتياطياً منذ 7 مارس بتهمة التخابر

18

جمال العالم

مصر 25

محبوس منذ 3 أبريل 2014

19

أسامة عز الدين

مصر 25

محبوس احتياطياً منذ أغسطس 2013

20

محمد حجازي

مصر 25

محكوم عليه بالسجن 3 سنوات

21

محمد العادلى

قناة أمجاد

محبوس احتياطياً منذ 23 أغسطس 2013 في القضية المعروفة بغرفة عمليات رابعة

22

حسن إبراهيم البنا

مصور حر

محبوس احتياطياً منذ فبراير 2014

23

عبد الله الفخراني

شبكة رصد

محبوس احتياطياً منذ 25 أغسطس 2013

24

محمود عبد النبي عواد

شبكة رصد

محبوس احتياطياً بمنطقة سجون “برج العرب” منذ 3 يوليو 2013

25

إبراهيم عبد النبي عواد

شبكة رصد

محبوس احتياطياً منذ 3 يوليو 2013

26

خالد عبد الرؤوف سحلوب

شبكة رصد

محبوس احتياطياً منذ يناير 2014 بسجن العقرب

27

خالد حمزة

إخوان ويب

محكوم عليه بالسجن سنة مع النفاذ في 7 مايو 2014

28

سيد موسى

قناة أمجاد

محبوس احتياطياً منذ 1 سبتمبر 2013

29

أحمد خميس

مراسل حر

محبوس احتياطياً منذ 23 أغسطس 2013

30

أحمد على النجار

مصور حر

محبوس منذ 23 أغسطس 2013

31

أسامة الأمريكاني

مصور حر

محبوس احتياطياً منذ 23 أغسطس 2013

32

سامح البلاح

صحفي حر

 محبوس بحكم قضائي بالحبس لمدة عام صادر من محكمة جنايات الجيزة في 4 / 1 / 2015

33

كريم مصطفى

مراسل صحفي

محبوس احتياطياً منذ 28 سبتمبر 2013

34

عمر احمد

مصور حر

محبوس احتياطي منذ يوم 13/6/2014 بتهمة نشر أخبار كاذبة

35

محمد عزت

إخوان أون لاين

محبوس احتياطيا منذ 29 يونيو 2014

36

عبد الله شوشة

قناة أمجاد

محبوس احتياطي من يوم 22/9/ 2013 بتهمة نشر أخبار كاذبة

37

عمران عاشور محمد أحمد

مراسل حر

محبوس احتياطي من يوم 17 / 2 / 2014

38

أشرف محمود خليفة

الحرية والعدالة

محبوس احتياطي من يوم 14/ 6/ 2014

39

أحمد عبد الحميد عواد

مراسل حر- الجزيرة

محبوس احتياطي منذ 28 /5/2014 بعد تصويره للجان الانتخابات بمحافظة القليوبية

40

عبد الرحمن لبيب هندية

مراسل حر- الجزيرة

محبوس احتياطي منذ 18/12/2013 بتهمة تصوير تظاهرات الجامعة

41

أحمد فؤاد محمد السيد

موقع كرموز

محبوس احتياطي بعد القبض عليه في أحداث الذكرى الثالثة للثورة .

42

صهيب محمد

مراسل حر- الجزيرة

تم اخلاء سبيله على ذمة قضية ” ماريوت ” ومحبوس على ذمة قضايا اخرى

43

خالد محمد عبد الرؤوف

مراسل حر- الجزيرة

محبوس على ذمة قضية غرفة عمليات رابعة

44

محمد على حسن

قناة “مصر الآن

محبوس احتياطياً منذ 12 ديسمبر 2014 علي ذمة القضية رقم 24464 لسنة 2014م جنح العجوزة بتهم إذاعة أخبار كاذبة من شأنها تكدير الأمن العام، وإساءة استخدام الإنترنت

45

وائل الحديني

صحفي حر

محبوس احتياطياً منذ 12 ديسمبر 2014

46

.مصطفى عبد الحميد بدير

مصر 25

محبوس احتياطيا منذ 22 نوفمبر 2014 بتهمة التظاهر دون تصريح

47

محمد مأمون أبوشوشة

مراسل أحرار 25

القي القبض عليه في 11 يونيو 2014، وصدر ضده حكم بالحبس 3 سنوات من محكمة جنايات دمنهور في 22 نوفمبر 2014

48

شريف عبد الحميد حشمت

إخوان أون لاين

محبوس احتياطياً منذ 17 أغسطس 2013 على ذمة قضية فض رابعة.

49

أحمد المنشاوي

الجازيت

محبوس منذ 28 نوفمبر 2014 برغم صدور قرار من المحكمة ببراءته في القضية رقم 20705 لسنة 2014 جنح قليوب

50

حسن القباني

مؤسس  حركة صحفيون من اجل الإصلاح

محبوس احتياطياً في القضية رقم 718 لسنة 2015م حصر أمن دولة عليا، منذ 22 يناير 2015

51

سعيد أبو حج

مراسل مركز إعلام سيناء المستقل

محبوس احتياطيا منذ 4 نوفمبر 2013

52

علياء نصر الدين عواض

مراسلة شبكة رصد

محبوسة احتياطياً منذ 3 سبتمبر 2014 بتهمة تصوير فيديو “كتائب حلوان”

53

إبراهيم طلحه

مصور حر

محبوس منذ أكتوبر 2013 بحكم سنتين من جنح المنصورة، بتهم تكدير السلم العام والانتماء للإخوان، والتصوير لصالح قناة الجزيرة

54

محيي قاسم عبد الجواد

صحفي حر

محبوس احتياطيا منذ 6 أكتوبر  2013

55

حسين عبد الحليم

صحفى بجريدة الدستور

محبوس بعد نشره لملف عن انتهاكات وزارة الداخلية – على ذمة عدد من القضايا منذ شهر ابريل 2015

56

محمد البطاوي

اخبار اليوم

تم اقتحام منزله فجر الاربعاء 17 / 6 / 2015 وتم احتجازه بمكان غير معلوم

57

ياسر ابوالعلا

عضو نقابة الصحفيين

تم اقتحام منزله يوم 29 / 6 / 2015 بالبدرشين واحتجازه بمكان غير معلوم.

58

حلمي أحمد قاعود

صحفي بجريدة المصريون

تم اقتحام منزله يوم 1 / 7 / 2015 بالقليوبية واحتجازه بمكان غير معلوم.

59

محمد عادلي

جريدة التحرير

تم القبض عليه بتاريخ 1 / 7 / 2015  وتم عرضه على النيابة وامرت بحبسه 15 يوم على ذمة القضية رقم 4499 لسنه 2015 إدارى السيده زينب بتهمة نشر اخبار كاذبة

60

حمدي مختار

جريدة الشعب

تم القبض عليه بتاريخ 1 / 7 / 2015  وتم عرضه على النيابة وامرت بحبسه 15 يوم على ذمة القضية رقم 4499 لسنه 2015 إدارى السيده زينب بتهمة نشر اخبار كاذبة

61

شريف اشرف

مصور حر

تم القبض عليه بتاريخ 1 / 7 / 2015  وتم عرضه على النيابة وامرت بحبسه 15 يوم على ذمة القضية رقم 4499 لسنه 2015 إدارى السيده زينب بتهمة نشر اخبار كاذبة

62

وجدي خالد

مصور بقناة CRT

تم القاء القبض عليه من امام مسجد عمر مكرم بتاريخ 3 / 7 / 2015 وتم تحرير المحضر رقم 4750 لسنة 2015 لسنة 2015 وتم عرضه على النيابة التى امرت بعمل تحريات الامن الوطني.

 

ميليشات الانقلاب تواصل الاعتقالات والبطش والثوار لا يعرفون الخوف. . الجمعة 26 يونيه

 

الفعاليات مستمرة تنادي العسكر عودوا لثكناتكم

الفعاليات مستمرة تنادي العسكر عودوا لثكناتكم

ميليشات الانقلاب تواصل الاعتقالات والبطش والثوار لا يعرفون الخوف. . الجمعة 26 يونيه

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* قطع طريق “‫‏العريش – ‫القنطرة” الدولي بشمال سيناء

قطع مجهولون طريق الدولى العريش القنطرة اعتراضا على الاعتقالات العشوائية بحق ابناء سيناء واعتراضا عودة كجوش مرة اخرى لبئر العبد كحاكم عسكرى.

 

* أطول مائدة إفطار في العالم برعاية السيسي تتحول إلى فضيحة عالمية جديدة للانقلاب

تحولت أطول مائدة إفطار في العالم والتي نظمتها محافظة الإسكندرية تحت رعاية السيسي ودعت إليها ممثل عن موسوعة جينس، إلى فضيحة عالمية جديدة لقادة الانقلاب في مصر.

سوء التنظيم

وفشلت الجهات المنظمة للمائدة وعلى رأسها الجيش والشرطة ومحافظة الإسكندرية في ضبط المائدة وتوزيع طعام الإفطار على الحاضرين فيها، ما أدى إلى معارك بين الحاضرين أدت إلى توقف طريق الكورنيش جزئيا حتى موعد صلاة التروايح.

وشهدت المائدة معارك طاحنة بالكراسي والمناضد بين الحاضرين بسبب عدم الحصول على وجبات للإفطار، فيما احتلت مجموعات من البلطجية المائدة واستولت على ما وجدته من أطعمة.

طعام غير صالح

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل أن بعض من استطاعوا الحصول على وجبات إفطار اشتكوا من سوء تلك الوجبات وعدم صلاحيتها.

وكتب بعضهم على صفحات التواصل الاجتماعي أنه اضطر إلى إلقاء وجبته في سلة المهملات لكونها غير صالحة للاستهلاك.

اعتقال المتذمرين

فيما أكد شهود عيان أن قوات أمن الانقلاب اعتقلت سيدة مسنة حاولت أن تتوجه بالشكوى لمحافظ الانقلاب عن سوء معاملة الضباط لها.

فضيحة جديدة

وبدلا من دخول المائدة للموسوعة العالمية للأرقام القياسية، احتلت مكانها في سجل الاخفاقات والفشل المتوالية للانقلاب العسكري وقائده.

 

 

* عودوا إلى ثكناتكم” .. ثوار لا يعرفون التعب وحشود لا تعرف الخوف

 

رغم الحر الشديد والعطش والجوع بفعل صيام شهر النصر رمضان .. واصل ثوار مصر إبهارهم للعالم بانتفاضتهم الأسبوعية الحاشدة ضد الانقلاب العسكري.

 

المسيرات التي غطت أنحاء الجمهورية والتي كانت تحت عنوان “عودوا إلى ثكناتكم” في رسالة لجيش الانقلاب، عزم المشاركون فيها على عدم الراحة وعلى عدم الخنوع في وجه بطش زبانية  السيسي الخائن.

 

ومع اقتراب ذكرى “نكسة 30 يونيو” كما أطلق عليها المتظاهرون في مسيرات اليوم.. لم تهدأ حشود وجموع الثائرين طيلة عامين منذ الانقلاب المشؤوم.

 

* ميلشيات الانقلاب بالمنيا تعتقل 40 من أهالي قرية “دفش

 شنت قوات أمن الإنقلاب العسكري الدموي بمركز سمالوط محافظة المنيا، حملة اعتقالات عشوائية في شوارع قرية “دفش”، بعد اقتحامها بحوالي 15 مدرعة وسيارات جيش وشرطة ، في اعقاب إنتهاء مسيرة ليلية، عقب صلاة التراويح، ضمن فعاليات مليونية “عودوا الي ثكناتكم
وقال شهود عيان، إن عدد المعتقلين وصل إلي 40 من ابناء القرية حتي الآن .
كانت القرية قد شهدت مسيرة ليلية حاشدة عقب صلاة التراويح، رفع المشاكون فيها صور الرئيس الشرعي د. محمد مرسي وشعار رابعة، مرددين هتافات تندد بتفاقم الازمات المعيشية وأحكام الإعدام بحق الثوار، وطالبوا بعودة العسكر إلى ثكناتهم.

 

*ميلشيات الانقلاب تعتقل شقيقين فى حملة مداهمات لـ”بني سلامه” بالجيزة

شنت قوات أمن الانقلاب العسكري الدموي بمحافظة الجيزة، اليوم الجمعة، حملة مداهمات واسعة لمنازل عدد من المواطنين الرافضين للانقلاب بمنطقة بني سلامه شمال المحافظة.

وقالت مصادر حقوقية بمحافظة الجيزة: إن ميليشيات الانقلاب الدموي اعتقلت شقيقين خلال الحملة بعد مداهمة منزلهما وتحطيم محتوياته، وهما: مصطفي محمد يوسف و محمود محمد يوسف

 

* مطاردة السيسي في الخارج تثير غضبه وتستنفر دائرته الإعلامية والفنية

تفيد أوساط مقرّبة من عبدالفتاح السيسي بأن الأخير تتملّكه حالة من الغضب حيال التظاهرات الرافضة نظام حكمه في مختلف الدول الأجنبية والعربية التي يسافر إليها في زيارات خارجية. ففي كل زيارة له، سواء لدول أوروبية أم غيرها، تقابله موجة غضب من مصريين مقيمين هناك، يخرجون في تظاهرات مناهضة ضد انتهاكات حقوق الإنسان في مصر، وخصوصاً بحق رافضي الانقلاب.

وقبل زيارات السيسي تتوجه وفود من شخصيات رافضة للانقلاب إلى الدول التي من المقرر زيارتها، للتواصل مع وسائل إعلام ومنظمات وجمعيات حقوقية ومحامين، لشرح طبيعة الأوضاع في مصر، وحقيقة ما يحدث هناك من التنكيل بالمعارضين.
يربط دبلوماسي مصري بين حركة التغييرات الكبيرة للسفراء المصريين في الخارج، والفشل في مواجهة تحركات رافضي الانقلاب ضد النظام الحالي والسيسي، على خلفية أوضاع حقوق الإنسان والمعتقلين.
ولم يكن السيسي يتوقع خلال زيارته ألمانيا أن يحظى بحجم الإحراج الذي واجهه، بعد رفض رئيس البرلمان الألماني نوربرت لامرت لقاءه بشكل صريح.
وجاء موقف لامرت، عقب خطاب تقدّم به تجمع البرلمانيين السابقين خارج مصر، برئاسة الدكتور جمال حشمت، فضلاً عن تعرضه لحرج شديد من تظاهرات في مكان زيارته في برلين، ولقاءاته مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.
وأتى موقف الشابة المصرية التي عكفت على الهتاف ضد السيسي خلال المؤتمر الصحافي المشترك مع ميركل، ليشكل ذروة في الأحراج للرجل الذي حاول أعضاء الوفد المرافق له من فنانين وإعلاميين التغطية عليها بالتصفيق مع كل كلمة ينطق بها السيسي. كما وجّهت وسائل إعلام ألمانية وعالمية انتقادات لحشد أنصاره للسفر معه إلى الخارج، وبات السيسي في مأزق كبير، إذ إنه في كل زيارة سيكون محاصراً من رافضي الانقلاب.
ولا يمكن تجاهل عدم سفر السيسي إلى القمة الأفريقية بجنوب أفريقيا، الأسبوع الماضي، بسبب ما قد ينتج عنه من مواقف محرجة هناك، وخصوصاً أنّ التواصل بين رافضي الانقلاب وقيادات التيار الإسلامي وجنوب أفريقيا مستمر. وتكشف مصادر سياسية مقرّبة من دوائر صنع القرار عن ضيق السيسي الشديد من فكرة ملاحقته بهذه الصورة من قبل أنصار جماعة “الإخوان المسلمين” والمؤيدين للرئيس محمد مرسي. وتقول مصادر إن “السيسي بدأ يشعر بالقلق جرّاء الحملات التي يقوم بها الإخوان من خارج مصر، في محاولة لتضييق تحركاته الخارجية”، مضيفة أن “السيسي بصدد اعتماد سياسة اصطحاب فنانين وإعلاميين على نطاق أوسع في الفترة المقبلة خلال زياراته الخارجية؛ لكي يوحي للعالم أن له مؤيدين وهم يأتون لدعمه في كل مكان“.
وتشدد المصادر على أن “بعض المقربين من مؤسسة الرئاسة وتحديداً الإعلاميين، نصحوا السيسي بعدم تكرار اصطحاب الفنانين معه؛ لأنها كانت محل سخرية، ولكن لا أحد يعرف ماهية الخطة التي سيتبعها“.
وتلفت إلى أن “السيسي في مأزق حقيقي تجاه التعامل مع الزيارات الخارجية، وخصوصاً أن الإخوان والإسلاميين يتواجدون بكثرة في أغلب البلدان التي يتجه إليها، وهي في الوقت عينه، دول محورية في السياسة العالمية“.
من جانبه، يقول الخبير السياسي محمد عز إنّ “ملاحقة رافضي النظام الحالي للسيسي في زياراته الخارجية، تسبب أزمة كبيرة له“.
ويؤكد عزّ أن “السيسي قد يُحجِم عن الزيارات الخارجية؛ خوفاً من ملاحقته من قبل أنصار مرسي، فضلاً عن أنّه بات هناك خلاف كبير بين النظام الحالي ومنظمات حقوق الإنسان العالمية والإقليمية، وهناك أطراف وبرلمانات دولية لديها تعليقات وتحفّظات على الأوضاع في مصر. ويلفت إلى أن “النظام الحالي بات في مأزق حقيقي وعدم قدرة على التعامل مع التظاهرات والتحركات التي يقوم بها رافضو النظام في الخارج، وآخرها الحديث عن زيارة إلى الخارجية الأميركية ومؤسسات دولية معنية بحقوق الإنسان“.
من جانبه، يربط دبلوماسي سابق بين حركة التغييرات الكبيرة في صفوف سفراء مصر في الخارج، وضعف أداء المنظومة الحالية في مواجهة تحركات رافضي الانقلاب في تلك الدول. ويستغرب الدبلوماسي قائلاً، لـ”العربي الجديد”، إنّ حركة تغييرات السفراء هي الأكبر منذ فترة طويلة”، مضيفاً أنه “لا يمكن أن تحدث هذه الحركة بين ليلة وضحاها، وقد جرى الإعداد لها منذ فترة طويلة“. ولم يستبعد أن تكون “هذه الحركة جاءت لخطف الأضواء من عودة سفير مصر إلى إسرائيل، عقب سحبه منذ عهد مرسي“.
ومن المتوقع أن يتوجه السيسي إلى بريطانيا بناءً على دعوة رئيس الوزراء ديفيد كاميرون، بحسب ما أعلن المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، السفير علاء يوسف. وقال يوسف إن “السيسي تلقى اتصالاً هاتفياً من كاميرون، أعرب خلاله عن تطلعه لاستقباله في لندن“.
من جانبها، دعت صفحة حشمت الرسمية على فيسبوك، رافضي الانقلاب، إلى كتابة تعليقات على صفحة السفارة البريطانية، رداً على ما قاله السفير البريطاني في القاهرة، جون كاسون، خلال عرضه إنجازات بريطانيا وجهودها لدعم مصر.
وفي السياق ذاته، تؤكد مصادر رافضة الانقلاب في لندن، أنه “في حال توجه السيسي إلى بريطانيا، سيتم تنظيم تظاهرات رافضة له، احتجاجاً على استقباله بعد القتل والاعتقالات والتعذيب لرافضي الانقلاب في السجون“.
وتقول المصادر إنه “سيتم استهداف السيسي بتقديم بلاغات، والتواصل مع منظمات حقوق الإنسان في بريطانيا، لاتخاذ مواقف قانونية ضده“.

 

*ميلشيات الانقلاب تقتحم حفل تكريم حفظة القرآن بالمنيا وتعتقل المحفظين

اقتحمت قوات أمن الانقلاب بمدينة سمالوط بمحافظة المنيا، مساء أمس الخميس، مدرسة عثمان بن عفان لتحفيظ القرآن الكريم، خلال تنظيم حفل لتكريم حفظة القرآن، واعتقلت شيوخ المدرسة، ومنهم: الشيخ فتحى جلال، والشيخ محمود نادي، والشيخ محمد شعبان.

 

*ميليشيات الانقلاب تقتحم مسجد الرحمن بالمطرية.. والثوار يتحدّون

اقتحمت قوات أمن الانقلاب ظهر اليوم الجمعة، مسجد الرحمن بحي المطرية، واعتقلت عددا من المصلين لمنع خروج التظاهرات الرافضة للانقلاب من داخل المسجد، وقال شهود عيان إن تشكيلات أمنية تابعة لقوات الانقلاب، حاصرت مسجد الرحمن، عقب صلاة الجمعة، واعتقلت عشرات المتظاهرين من داخل المسجد.

 

يأتي ذلك في الوقت الذي تحدى فيه ثوار المطرية الحصار الأمني الذي تفرضه قوات الانقلاب على الحي وانطلقوا في عدة تظاهرات حاشدة كان أبرزها من مسجد النور ومسجد الفاتح، للمطالبة بإسقاط الانقلاب العسكري، وعودة الشرعية، وتحقيق القصاص العادل للشهداء والإفراج عن المعتقلين وذلك ضمن فعاليات أسبوع “عودوا إلى ثكناتكم” .

 

 

 

*ثوار الهرم يتحدّون هجوم ميليشيات الانقلاب بالغاز والخرطوش

هاجمت قوات أمن الانقلاب، منذ قليل اليوم الجمعة، إحدى التظاهرات المؤيدة للشرعية بحي الهرم بمحافظة الجيزة، باستخدام الخرطوش والغاز المسيل للدموع.

في المقابل تصدى شباب المتظاهرين للهجوم ، بالألعاب النارية والطوب، مصممين على استكمال فعالياتهم المطالبة بإسقاط حكم العسكر، والإفراج عن المعتقلين

 

*الإخوان يتبرؤون من “العقاب الثوري

ظهرت قبل أشهر في مصر حركة تُدعى “العقاب الثوري والمقاومة الشعبية”، تبنّت عمليات ضد قوات الشرطة في عدد من المحافظات، منها منطقة صعيد مصر، قبل أن تصعّد من عملياتها وتبث تسجيلا مصورا يُظهر إعدام أحد المتعاونين مع وزارة الداخلية المصرية، في محاكاة واضحة لنمط وأسلوب تنظيم “الدولة” (داعش).


وفي وقت تُحيط شكوك حول حقيقة وجود هذه الحركة، وشبهات حول ارتباطها بأجهزة أمنية، خرجت جماعة “الإخوان المسلمين” لتقطع الطريق أمام أي محاولة لربطها بالحركة، معلنة تبرؤها منها.
وأكد القيادي في الجماعة، أحمد رامي لـ”العربي الجديد”، أن حركة “العقاب الثوري” لا تمت بصلة لجماعة “الإخوان”، من قريب أو بعيد. وأضاف أن الحركة، إذا صحّ وجودها، عبارة عن رد فعل ونتاج لتجاوزات الأجهزة الأمنية المصرية ووزارة الداخلية. وحذر القيادي من انزلاق البلاد إلى منحدرٍ لا يمكن العودة منه بسبب انتهاكات الأجهزة الأمنية والنظام الحالي.

وحول استخدام الحركة سيناريو تنظيم “داعش” في الفيديو الذي أعلنت فيه عن تصفية متعاون مع وزارة الداخلية، أشار رامي إلى استخدام الكلمات والأناشيد المصاحبة كمؤثر صوتي، مضيفاً أن السلطة الحالية “أوجدت البيئة الأنسب لهذه الممارسات وتحول الحركات فكرياً وحركياً نحو داعش”. فيما لم يستبعد أن تكون الحركة من أساسها صناعة أجهزة أمنية لإلصاق التهمة بالتيار الإسلامي.

وفي الإطار نفسه، نفى أحد شباب التيار السلفي المؤيد للرئيس محمد مرسي، وجود أي ارتباط بين المجموعات المؤيدة للتحالف الوطني لدعم الشرعية، وحركة “العقاب الثوري”. وقال الشاب: إن “المجموعة التي ظهرت وتسمى العقاب الثوري والأخرى المقاومة الشعبية، ليس من المجموعات السلفية، وهذا يظهر في خطابها والبيانات المقتضبة التي تذكرها بين الحين والآخر“.

وأضاف أن “توجه الجماعة بعيد بدرجة كبيرة عن التيار الإسلامي”. وشدد على أن التيار الإسلامي المؤيد لمرسي يدرك خطورة الانجرار إلى استخدام العنف، وأن السلمية خيار مهم خلال الفترة الحالية.

وأصدرت حركة “العقاب الثوري”، مقطع فيديو يعرض إعدام أحد المتعاونين مع وزارة الداخلية في منطقة حلوان، والمرتبط برصد تحركات التظاهرات الرافضة للانقلاب وإرسالها لأجهزة الأمن. ويبدو من طريقة إخراجه، أنّه يسير على نمط الجماعات المتطرفة في قتل الرهائن لديها، خصوصاً تنظيم (داعش). فالتسجيل يعرض اعترافات من تدينهم هذه الجماعة، ثم إعدامهم بالرصاص، وهو ما اعتبره خبيرٌ تحولاً جديداً لجماعات العنف الناشئة، إذا لم يكن لها ارتباط بأجهزة أمنية.
ويظهر في مقطع الفيديو الذي بثّ على المدونة الخاصة بالحركة، شخص يدعى وليد أحمد علي، ويسكن في مساكن مصر العليا بمنطقة حلوان. ويقول في التسجيل: “كنت بنزل المسيرات مع المقدم وائل غنيم وإسلام أبوبك، في منطقتي حلوان وعرب غنيم. وائل غنيم اللي جنّدني للعمل معاهم وأنقل تحركات المسيرات، وكنت باخد فلوس 100 أو 200 أو 500 حسب اللي بعمله“.

ويتابع “أنا مرشد مع الداخلية.. بنزل المسيرات وأنا موجود التليفون معايا وأبلغ الضابط عن التحركات، مثلا المسيرة في المكان الفلاني ورصد تحركاتها“. ويشير إلى أنه جراء ما قام به من الإبلاغ عن مكان تواجد المسيرات، نتج قتل وإصابة العديد من الشباب، بسبب تعامل وزارة الداخلية بالرصاص الحي والخرطوش، وأنه بسبب المعلومات التي أرسلها إلى الأجهزة الأمنية، تم اعتقال 15 شخصاً في حلوان.

ويخلص التسجيل إلى توجيه نصيحة للمرشدين لدى الداخلية، بعدم الاستمرار في العمل الحالي، وإلا “سيلقوا المصير نفسه”، متوعّداً بأن الجميع معروف.

ونشأت الحركة في الأساس ردّاً على انتهاكات الأجهزة الأمنية وقتل واعتقال الشباب وتعذيبهم داخل السجون. وتعتبر المرة الأولى منذ ظهور هذه الحركة التي يستهدف فيها شخص بإعدامه وتصويره.

وفي تعليقه على التسجيل المصور، يقول الخبير الأمني، حسين حمودة، إنه يصعب تحديد من يقف وراء “حركة العقاب الثوري، لأنها تحاول اتباع نفس نهج الجماعات الجهادية”. ويضيف حمودة أن “الحركة لا تزال وليدة، وبالتالي فإن عملياتها محدودة للغاية ليس كمّاً، ولكن كيفاً وتأثيراً، على عكس الجماعات الجهادية التي لها باع وخبرات في مواجهة الأجهزة الأمنية مثل (ولاية سيناء) و(أجناد مصر)”.

ويؤكد أن الجهات الأمنية لم تتمكن من الإيقاع بالقائمين على هذه الحركة العنيفة، رغم ضعف إمكاناتهم وقلة خبرتهم، وهو ما يسهّل عملية القبض عليهم، وهذا ما يثير علامات استفهام كبيرة حول أداء الأجهزة الأمنية.

 

*البورصة تخسر 4 مليارات جنيه في الأسبوع الأول من رمضان

سجلت البورصة المصرية تراجعا جماعيًا لمؤشراتها، خلال تعاملات الأسبوع الأول من شهر رمضان، وفقد رأسمالها السوقي نحو 4 مليارات جنيه.

وتراجع مؤشر إيجي إكس 30 خلال تعاملات الأسبوع ليغلق عند مستوى 8,406 نقطة مسجلا تراجعا بلغ 1.99% ، بينما على جانب الأسهم المتوسطة فقد مالت إلى الانخفاض حيث سجل مؤشر إيجي إكس 70 تراجعا بنحو 2.28% مغلقا عند مستوى 447 نقطة، أما مؤشر إيجي إكس 100 فسجل تراجعا بنحو 1.94% مغلقا عند مستوى 944 نقطة.

بلغ إجمالي قيمة التداول خلال الأسبوع الحالي نحو 2.8 مليار جنيه، في حين بلغت كمية التداول نحو 428 مليون ورقة منفذة على 60 ألف عملية، وذلك مقارنة بإجمالي قيمة تداول قدرها 2.1 مليار جنيه وكمية تداول بلغت 509 مليون ورقة منفذة على 69 ألف عملية خلال الأسبوع الماضي.

أما بورصة النيل، فقد سجلت قيمة تداول قدرها 8.7 مليون جنيه وكمية تداول بلغت 4.6 مليون ورقة منفذة على 2,077 عملية خلال الأسبوع

استحوذت الأسهم على 78.01% من إجمالي قيمة التداول داخل المقصورة. في حين مثلت قيمة التداول للسندات نحو 21.99% خلال 

الأسبوع سجلت تعاملات المصريين نسبة 71.52% من إجمالي تعاملات السوق، بينما استحوذ الأجانب غير العرب على نسبة 16.19% والعرب على 12.29%،وذلك بعد استبعاد الصفقات.

وسجل الأجانب غير العرب صافي شراء بقيمة 345.28 مليون جنيه هذا الأسبوع. بينما سجل العرب صافي بيع بقيمة 208.14 مليون جنيه هذا الأسبوع، وذلك بعد استبعاد الصفقات

 

*أرقام ساخنة لقوات الانقلاب.. “المواطن المخبر” في خدمة البيادة

منذ الانقلاب العسكري الدموي على الشرعية وأول رئيس مدني منتخب، تنشر صفحات قوات أمن وجيش الانقلاب على مواقع التواصل الاجتماعي، بين الحين والآخر، أرقام ساخنة تقول إنها تخصصها لتلقي البلاغات عن أي مواطنين يرفضون الانقلاب أو ينتمون لجماعة الإخوان المسلمين أو الإبلاغ عن أجسام غريبة، زاعمة أن ذلك يسهم في التصدي للتنظيمات الإرهابية التي تسعى إلى الإضرار بأمن وسلامة المجتمع المصري ومنع استهداف الأفراد والمنشآت العسكرية والشرطية.

لكن خبراء علم النفس والاجتماع والنشطاء والسياسيون أكدوا أن ما تقوم به السلطات الانقلابية وقوات الأمن والقوات المسلحة من استخدام المواطنين وجعلهم “مخبرين” على بعضهم البعض فيما يعرف بمشروع “المواطن المخبر” يهدد النسيج الاجتماعي للبلاد ويفسخ العلاقات العائلية والأسرية.

وأوضحوا أن هذه السياسة الانقلابية البغيضة ستحول مصر إلى ساحة تجسس لا يأمن فيها المواطن على نفسه حتى في بيته، خاصة بعد نشر أخبار بأن زوجا أبلغ عن زوجته يتهمها بانتمائها لجماعة الإخوان، وأن أبا أبلغ عن ابنه يدعي أنه ينتمي لجماعات متطرفة بزعم أنه يحميه من هذا التطرف، مشيرين إلى أن مصر بعد الانقلاب أصبحت بالفعل زنزانة كبيرة يعاني فيها جميع الرافضين والمعارضين لحكم العسكر.

 

أرقام ساخنة للإبلاغ

وخصصت القوات المسلحة الانقلابية، الأربعاء، الرقم الساخن 16633 للتواصل مع المواطنين سواء من الخطوط الأرضية الثابتة أو المحمول، وذلك لتلقي البلاغات والمعلومات حول اكتشاف أو الحصول على أي مهمات أو ملبوسات عسكرية أو شرطية يتم تداولها خارج القوات المسلحة والشرطة المدنية.

وأهابت قوات الانقلاب بأبناء الشعب المصري التعاون وسرعة الإبلاغ عن أي بيانات من شأنها المساهمة في دعم جهود الأمن والاستقرار والحفاظ على أمن وسلامة جناحي الأمن والاستقرار في مصر – بحسب زعمهم.

وكانت وزارة داخلية الانقلاب، قد أعلنت في وقت سابق في بيان لها، أنه تم تخصيص أرقام لجهاز الأمن الانقلابي، للإبلاغ عن أي معلومات حول العناصر المتطرفة والبؤر الإجرامية، والتي من شأنها إحداث فوضى وزعزعة لأمن بالبلاد، مما يمثل تهديدا للأمن الداخلي، على حد زعمها. ونشرت صفحة الشرطة المصرية على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أرقام خصصها جهاز الأمن للإبلاغ عن تواجد أي شخص ينتمي لجماعة الإخوان، وخصصت رقم 180 للإبلاغ عند العثور على أجسام غريبة، زاعمة أن ذلك يسهم في التصدي للتنظيمات الإرهابية التي تسعى إلى الإضرار بأمن وسلامة المجتمع المصري ومنع استهداف الأفراد والمنشآت العسكرية والشرطية.

 

قانون يجرّم الجميع

وفي 11 يونيو الجاري وافق مجلس الوزراء الانقلابي على مشروع قرار بقانون بتعديل بعض نصوص قانون العقوبات فيما يتعلق بحيازة مفرقعات أو مواد من شأنها أن تعرض حياة وأموال الغير للخطر، موضحاً أنه رأى استحداث نص تشريعي جديد بتجريم عدم الإبلاغ عن وجود مفرقعات، أو مواد خطرة لمن علم بها، بإضافة مادة جديدة لقانون العقوبات برقم (102/ز) تنص على أنه “يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنة والغرامة التي لا تقل عن 20 ألف جنيه، ولا تزيد على 100 ألف جنيه، أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من علم بوقوع جريمة حيازة مفرقعات، أو مواد من شأنها أن تعرض حياة وأموال الغير للخطر، ولم يبادر بإبلاغ النيابة العامة، أو أقرب مأمور ضبط قضائي“.

ويزعم خبراء قانون موالون للانقلاب أن هذا القانون سيرغم جميع المواطنين على الإبلاغ عن حيازة المفرقعات وبالإبلاغ عن أي شيء يضر بحياة الناس، حتى يتجنبوا عقوبة الحبس. لكن في حقيقة الأمر سيستخدم العسكر الانقلابيون هذا القانون ليكون سيفا مسلطا على المواطنين ويحولهم إلى “مخبرين” يبلغون عن بعضهم البعض لأي سبب أو خلافات عادية مما يخلق أجواء احتقان بين أبناء العائلة والأسرة الواحدة والوطن الواحد ويهدد السلام الاجتماعي

 

 

 

صنعاء تنتفض في وجه الحوثيين ومحمد الحوثي يرفض قرار زعيم الجماعة بإقالته والقاعدة تدمر مقر اللواء 19 مشاة

صنعاء تنتفض اليوم 18 فبراير

صنعاء تنتفض اليوم 18 فبراير

صنعاء تنتفض في وجه الحوثيين ومحمد الحوثي يرفض قرار زعيم الجماعة بإقالته والقاعدة تدمر مقر اللواء 19 مشاة

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

صنعاء تنتفض وتشهد أكبر حشد ثوري رفضا للانقلاب الحوثي رغم نيران المسلحين

انتفض سكان العاصمة اليمنية صنعاء اليوم الاربعاء، وشهدت اكبر حشد ثوري رفضا لانقلاب جماعة الحوثي وسيطرتها على السلطة بقوة السلاح، وجابت اربع مسيرات حاشدة شوارع العاصمة صنعاء، رغم استخدام الحوثيين للقوة محاولين تفريقها.

وكانت المسيرات الأربع التي دعت لها قوى ثورية ووطنية خرجت من شوارع التحرير والدائري وهائل وبغداد وجابت عدد من شوارع العاصمة قبل ان تتجمع في شارع ابا الاحرار اليمنيين محمد محمود الزبيري وسط العاصمة صنعاء .

وندد المتظاهرون بانتهاكات الجماعة بتشييع رمزي لشهيد التعذيب صالح البشري الذي فارق الحياة السبت الماضي 14 فبراير تحت التعذيب الوحشي في سجون مليشيا الحوثي ومطالبةً باستعادة الدولة.

واعتدى مسلحو الحوثي عصر اليوم الاربعاء بالرصاص الحي على اكبر اربع مسيرات جابت العاصمة صنعاء مناهضة للإنقلاب والتواجد المليشاوي إحداها في شارع بغداد واختطفت العديد من المشاركين ، كما تم ملاحقة المتظاهرين بالعصي والسلاح الأبيض ودهس متظاهر قبل خطفه مع عدد من المتظاهرين .

وقال أحد المشاركين في التظاهرة التي انطلقت من شارع الدائري إن ميليشيا الحوثي باشرت الاعتداء على المتظاهرين السلميين في جولة كنتاكي بشارع الزبيري.

وقال مشارك آخر إن ميليشيا الحوثي  أطلقت الرصاص الحي على المسيرة القادمة من شارع بغداد عند وصولها إلى جوار شركة سابحة ، لتتمكن من الالتحام بالمسيرات التي تجمعت في شارع الزبيري ولا إصابات.

وشهد شارع الزبيري بالعاصمة صنعاء تظاهرات ضخمة مناهضة للانقلاب الحوثي بعد التحام أربع مسيرات بذات الشارع ، بعد أن تجمعت تلك المسيرات وانطلقت من منطقة التحرير وشارع الدائري ، وشارع عشرين تقاطع هائل ، وشارع بغداد.

ورفع المتظاهرون لافتات تندد بالانقلاب الحوثي على العملية السياسية ، وإدخال البلاد في فراغ سياسي وعزلة إقليمية ودولية، وندد المتظاهرون ، بوسائل التعذيب الوحشية بحق المتظاهرين الذين تم اختطافهم ، من قبل ميليشيا الحوثي.

وشيع المتظاهرون جنازة رمزية لشهيد التعذيب الوحشي لميليشيا الحوثي صالح البشري الذي توفي تحت وطأة التعذيب ، وتعهدوا بإسقاط الميليشيا الإرهابية ، والقصاص لمن طالتهم جرائمها وانتهاكاتها.

وفي المسيرة رفعت صور الشهيد صالح البشري ، باعتباره رمزاً بطولياً للنضال ضد الانقلاب الحوثي ، كما رفعت صور المختطفين المحررين وعليها اثار التعذيب الوحشي، وطالبت المسيرة بالإفراج عن المختطفين في سجون الحوثي السرية بأمانة العاصمة، ورفعوا صور الناشطين فتح القدسي وعبده الحذيفي ومحمد النجري وزكريا الشرعبي وعبدالكريم الشرفي وعبدالسلام الاعوش.

وصدر عن مسيرات اليوم بيان حذر جماعة الحوثي من التمادي في تقويض السلم الأهلي ، ونسف النظام السياسي ، والإيغال في مواجهة الشعب اليمني وإثارة الحروب.

وأكد البيان على وجوب “سحب (جماعة الحوثي ) لجحافلها الغازية من العاصمة صنعاء ومختلف المحافظات والخروج من كافة مؤسسات الدولة واعادة المنهوبات وتسليم سلاح الشعب لمؤسساته الشرعية “.
نص بيان مسيرة اليوم:

يان صادر عن شباب الثورة السلمية
إلى جماهير الشعب اليمني الكريم..
تتوالى الوقائعُ الإجراميةُ و أفعالُ الانتهاكاتِ التي تمارسها جماعةُ  الحوثي ومليشياتها بحق أبناء الشعب والتي كان الشهيد/ صالح عوض البشري احد ضحاياها الذي اقـتِـيدَ مخطوفاً وتعرض لتعذيب وحشي في السجون التابعة للجماعة حتى فارق الحياة .

حيث أقدمت الجماعة عبر ميليشياتها المسلحة باختطافه ومجموعة من زملائه الشباب المتظاهرين سلميا وزجت بهم في سجونها المنتشرة في مناطق عدة بأمانة العاصمة ومحافظات أخرى منها  في مقر الفرقة “سابقا” وأخرى في فندق هليتون وأخرى في مقار الحراسة الأمنية التابعة للرئيس المقيم جبريا “عبدربه منصور هادي” وسجون في منشآت تحت سيطرتهم .

إن استمرار الجماعة في عنجهيتها وصلفها موغلة في القمع والتنكيل وتحديها لإرادة الغالبية العظمى من فئات الشعب مقدمة صورا ابلغ بشاعة  للإرهاب والغطرسة تجاوزت أعمال التهجير و الاختطافات وتفجير المنازل ودور العبادة واغتصاب المؤسسات الشرعية إلى أفعال أكثر همجية تعددت بين السطو على سلاح الدولة وتجريف ممتلكاتها وتقويض بنيتها واجتياح محافظات وغزو مناطق وتشريد وقتل أبناءها لإخضاعها بالقوة لولائها والتعرض للاحتجاجات السلمية المناهضة لها بالقمع والتعذيب  والقتل متجاوزين كل الاعتبارات والأعراف والقوانين المحلية و الدولية دون ايَّ وازع ديني أو رادع أخلاقي متجردين من كل القيم الإنسانية ..كل ذلك يشير بوضوح إلى حقيقة الجماعة وتوجهاتها العدائية الانتقامية لليمنيين ويكشف بجلاء ارتباطها بحسابات وأجندة إقليمية ودولية تستهدف جر البلد نحو التفكك وجعله ساحة صراع  لصالح لاعبين إقليميين.

يا شبابَ الثورةِ السلمية..

ما تقوم به الجماعة ومليشياتها من قمع وتعذيب وقتل للناشطين إنما سعيا منها إلى إسكات صوت الثوار وتكتيم أفواههم وكبح لثورة التغيير السلمية الرافضة للتحركات الانقلابية الفئوية والأفعال الإرهابية التي تستهدف النيل من الوطن والشعب، الأمر الذي يستوجب منا التحرك الجاد والفاعل نحو مواصلة ثورتنا التي خرجنا من أجل تحقيق مطالبها الوطنية ، وان هذه السلوكيات الإجرامية لن تزيدنا إلا ثباتا وإصرارا للمضي قدما في رفض الانقلاب واستعادة مؤسسات الدولة المغتصبة .

وبات واجبا وطنيا وتاريخيا استنهاض روح ثورة 11فبراير السلمية والتحام جماهير الشعب اليمني بها .

وإزاء هذه الجريمة البشعة وجميع الأعمال الإجرامية والتحركات الانقلابية فان شباب الثورة يؤكدون على الآتي:-
1-
إن هذه الجريمة النكراء بحق الناشط صالح البشري وجميع الانتهاكات الأخرى لن يفلت مرتكبوها من العقاب ولن تسقط بالتقادم وستطالهم يد العدالة قريباً ونحمل الحوثيين المسؤلية الكاملة عن هذه الجريمة وكافة الانتهاكات بحق ابناء الشعب.
2-
ندعوا كافة المنظمات والجهات المهتمة بحقوق الإنسان المحلية والدولية القيام بدورها بكشف الانتهاكات وإعداد الملفات بحق مرتكبي هذه الجرائم لتقديمهم لمحاكمة عادلة لينالوا جزاءهم العادل ..
3-
نحذر جماعة الحوثي من التمادي في تقويض السلم الأهلي ونسف النظام السياسي والإيغال في مواجهة الشعب اليمني وإثارة الحروب الأهلية وتمزيق النسيج المجتمعي للنيل من خياراته المشروعة .
4.
على الجماعة سحب جحافلها الغازية من العاصمة صنعاء ومختلف المحافظات والخروج من كافة مؤسسات الدولة واعادة المنهوبات وتسليم سلاح الشعب لمؤسساته الشرعية .
5.
على الجماعة التخلي عن العنف فورا والكف عن قمع المظاهرات واعتقال الناشطين واطلاق سراح جميع المعتقلين من سجونها..
( وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ).

صادر عن شباب الثورة السلمية.
بتاريخ 18فبراير 2015

 

من جهة أخرى رفض محمد علي الحوثي الحاكم الفعلي حاليا لليمن، قرار زعيم الجماعة عبد الملك الحوثي والذي يقضي بإقالته من رئاسة اللجان الثورية.

وكان زعيم الجماعة قد أصدر اليوم الاربعاء، قرارا يقضي بإقالة محمد علي الحوثي من رئاسة اللجان الثورية وتعيين القيادي في الجماعة يوسف الفيشي بديلا به.

وبحسب “الاعلان الدستوري” الحوثي فإن “اللجان الثورية” الحوثية هي المرجعية العليا لنظام الحكم في اليمن.

 

محمد علي الحوثي

محمد علي الحوثي

على صعيد آخر كشف صاحب اصغر خطبة حمعة من 14 كلمة عن الاسباب التي جعلته يختصر الخطبة 

كشف يوسف الحميقاني صاحب اقصر خطبة عن تفاصيل الخطبة التي اختصرها بهذه الطريقة .

قال الحميقاني: “إنه في يوم الجمعة الماضي لم يحضر خطيب المسجد وبصفته خطيبا بديلا كان لا بد من الاستعجال في الخطبة والصلاة قبل بداية الحصار“.

وأضاف: أنه كان ينوي إلقاء الخطبة بشكلها المعتاد لولا ظرف اقتراب الحوثيين.

وأوضح : أنه صعد إلى المنبر وقال تلك الكلمات الموجزة لمناسبتها الحدث القائم، قبل أن يشير إلى المؤذن بإقامة الصلاة.

وأفاد: بأن ذلك الاختصار كان منطلقه الحرص على حياة المصلين.

من الجدير بالذكر أن الخطبة كانت كالتالي : “أيها الحوثيون أنتم دخلتم البيضاء بطريقتكم، فوالله لن تخرجوا منها إلا بطريقتنا، وأقم الصلاة

 

يوسف الحميقاني

يوسف الحميقاني

القاعدة تفجر مقر اللواء 19 مشاة بشبوة

فجّر تنظيم “القاعدة” في اليمن، يوم الأربعاء، مقر “اللواء 19” مشاة من مبان ومخازن في منطقة بيحان في محافظة شبوة، جنوبي اليمن.

ويأتي ذلك بعد يوم من زيارة قائد المنطقة العسكرية “الثالثة”، اللواء الركن أحمد المحرمي، للوحدات التابعة “للواء 19″، التابع للمنطقة الثالثة.

ويتولى “اللواء 19” حماية الشركات النفطية العاملة في محافظة شبوة، على خلفية الهجمات المسلحة في المحافظة.

وكان تنظيم “القاعدة” قد سيطر الأسبوع الماضي على مقر “اللواء 19” وغنم العتاد العسكري التابع له.

في ذكرى ثورتَيْ تونس ومصر

في ذكرى ثورتَيْ تونس ومصر

 monir shafiq

منير شفيق 

 

     في مثل هذه الأيام قبل أربع سنوات انتصرت الثورتان التونسية والمصرية بالإطاحة بكلٍ من زين العابدين بن علي وحسني مبارك على التتالي. وبدا كما لو أن موجاً ثورياً شعبياً راح يتململ من المحيط إلى الخليج وكان الشعار الذي ساد وشاع هو شعار “الشعب يريد إسقاط النظام”.

       لا شك في أن مجريات الأحداث في كل من تونس ومصر، كما السرعة التي حُسِمَ فيها الصراع بتحقيق مطلب إسقاط النظام، جاءت مفاجئة للجميع، وأولهم الشباب الذين بدأوا التظاهر إذ لم يتوقعوا أن تتحوّل تظاهراتهم التي لا تتعدّى المئات أو آلاف في أكثر التقديرات تفاؤلاً، إلى أنهار من مئات الآلاف والملايين.. ثم تتحوّل إلى ثورة بعد أن فشلت الأجهزة الأمنية في كلا البلدين في قمعها. فأوكل أمر تفريق الحشودات إلى الجيش.

       وبعيداً عن تفاصيل الحالتين التونسية والمصرية تدّخل الجيش بعد أن أصبح من غير الممكن أن ينجح حيث فشلت الأجهزة الأمنية التي كانت تفوقه عديداً وخبرة، فاتجهت قيادتاه إلى طلب التنحي من الرئيس وبهذا حُسِمَ الصراع في مصلحة الشارع من ناحية إسقاط رأس النظام، وأُعلِنَ عن انتصار الثورتين ودخول كل من مصر وتونس مرحلة انتقالية لإحلال نظام جديد مكان النظام الذي سقط.

       في تفسير الانتصار السريع للثورتين التونسية والمصرية لا بدّ من أن يُلاحظ عاملان أو ظرفان سمحا باندلاع الثورتين وانتصارهما.

الأول: حدوث اختلال كبير في ميزان القوى العالمي والإقليمي مع نهاية العام 2010 تمثل في تراجع كبير للسيطرة الأمريكية نتيجة فشل إدارة جورج دبليو بوش في مشروع بناء شرق أوسط كبير للسيطرة الأمريكية نتيجة فشل الاحتلال العسكري الأمريكي للعراق بفضل ما واجهه من مقاومة وممانعة داخلية، وفشل حربَيْ العدوان الصهيوني –الأمريكي على كلٍ من لبنان تموز/يوليو 2006 وقطاع غزة 2008/2009، وقد تَوّج ذلك باندلاع الأزمة المالية العالمية 2008. وقد صاحَبَ ذلك بروز قوى دولية وإقليمية منافسة: روسيا والصين والهند والبرازيل وتركيا وإيران وجنوبي أفريقيا.

هذا الاختلال في ميزان القوى العالمي الذي تمثل من خلال التراجع الكبير للسيطرة الأمريكية عالمياً وإقليمياً أدّى إلى اختلال هام في قوّة محور الاعتدال العربي وهيبته. وقد كان راهنَ خلال العقد الأول من القرن الواحد والعشرين على نجاح المشروع الأمريكي للشرق الأوسط الجديد كما على نجاح حربَيْ العدوان الصهيوني على كلٍ من لبنان وقطاع غزة. الأمر الذي زعزع أنظمة المحور المذكور ولا سيما مصر حسني مبارك وتونس زين العابدين بن علي.

هذا العامل أو الظرف العالمي – الإقليمي – العربي أوجَدَ المناخ المناسب لاندلاع ثورات. لأنه أدّى إلى زعزعة النظام العربي الذي تأسّس منذ نهاية الحرب العالمية الأولى، وتكرّس بعد نهاية الحرب العالمية الثانية، وكاد أن يتكرّس أكثر لو نجح مشروع إقامة نظام عالمي جديد أحاديّ القطبية بعد انهيار الاتحاد السوفياتي 1991 (وقد فشل فشلاً ذريعاً خلال عهدَيْ جورج دبليو بوش).

أما العامل الثاني، أو الظرف المناسب لنجاح الثورتين التونسية والمصرية، فقد تمثل في شيخوخة النظامين وفقدانهما تلك القوّة التي تمتعا بها طوال الثلاثة عقود تقريباً. إن شيخوخة النظام، واضطراب القدرة على الحكم يشكل شرطاً أساسياً لاندلاع الثورة وانتصارها. فالكل يذكر أن نظامَيْ حسني مبارك (على الخصوص) وزين العابدين بن علي كانا يبحثان عن التوريث. أي كان النظامان يستعدان لتسليم قيادة البلاد لرئيسين جديدين.

إن التقاء الاختلال في ميزان القوى العالمي والإقليمي- العربي وشيخوخة كل من النظامين يسمحان بتفسير اندلاع الثورتين وانتصارهما. ويسمحان بتفسير الدور الذي لعبه الجيشان المصري والتونسي ولا سيما الجيش المصري الذي لم يكن راضياً عن مشروع حسني مبارك لتوريث جمال مبارك.

وكذلك يسمحان بتفسير عجز أمريكا عن التدخل لإنقاذ أهم حليفين لها ويسمحان بتفسير الارتباك العام الذي أصابَ دولاً كثيرة، كبرى وإقليمية وعربية، في التعاطي مع الثورتين المصرية والتونسية وقراءة أبعادهما وتداعياتهما.

يكفي أن نقارن كيف كانت أمريكا تتصرف عندما ما كانت صاعدة وفي عنفوان هيمنتها. وهنا يحضر على سبيل المثال ما حدث في إيران في أوائل الخمسينيات حين أطاحت بمصدّق. ولم تسمح بزعزعة نظام الشاه أو سقوطه.

ولعل ملاحظة أهمية حدوث اختلال في ميزان القوى العالمي والإقليمي على حدوث ثورة ونجاحها، هو ما حدث عندما هُزِمت أمريكا في فييتنام 1976 وأخذت بالتراجع أمام مدّ سوفياتي وصل إلى قلب الأوضاع في أفغانستان وامتدّ إلى أفريقيا وأمريكا اللاتينية وآسيا والبلاد العربية. ففي هذه اللحظة من اختلال في ميزان القوى العالمي والإقليمي تشكل ظرف مناسب لنجاح الثورة الإسلامية في إيران، حيث أيضاً توافقَ هذا الاختلال مع شيخوخة نظام الشاه. وهو ما يُفسّر عجز أمريكا عن التدخل لإنقاذ الشاه. مما دفع البعض إلى التجني على الثورة الإسلامية باتهامها أن أمريكا كانت راضية عنها كما حدث في اتهام الثورتين المصرية والتونسية حيث فُسِّر العجز وعدم القدرة على التدخل في ظرف محدّد، بأنه تشجيع للثورة.

لهذا يمكن تفسير اندلاع عدد من الثورات الكبرى المعاصرة ونجاحها بملاحظة الاختلال في موازين القوى العالمية والإقليمية ودخول النظام المعني بمرحلة الشيخوخة. وهذا طبعاً لا يُقلل من أهمية الدور الذاتي للثورات وقياداتها في تأمين النجاح والانتصار. ولكن هذا العامل له حديث آخر وفقاً لكل حالة من حالات الثورة.

عندما تندلع تظاهرات شعبية وتتحوّل إلى مئات الألوف أو الملايين وتُطيح برأس النظام وتدخل مرحلة انتقالية من أجل تحقيق أهداف الثورة، يصح أن تُسمّى ثورة لأنها تكون قد أسقطت النظام السابق الراسخ ووضعت البلاد على أعتاب مرحلة انتقالية، أو أعتاب تغيير، لتأسيس نظام حكم جديد. فهي تحمل لقب ثورة عن جدارة، بغض النظر عما سيتلو من تطوّرات. فالثورة تُحدَّد بما أنجزته ولا تُحدَّد بما سيحدُث لاحقاً. والذي سيحمل بدوره الوصف الذي يليق به أكان ثورة جديدة، أم كان حرباً أهلية وفوضى، أم كان ثورة مضادة، أم كان حالة مركبة بين هذا وذاك.

هنالك من يُعطي تعريفاً للثورة لا ينطبق إلاّ على ثورة معينة تحمل سمات محدّدة، وهو بهذا يُخرِجُ عشرات الثورات من تعريفه، بما في ذلك الثورات التي تفشل. فما يجمع تعريف الثورة إنما هو تعريف عام وفضفاض يشمل حتى الثورة التي تفشل، مثلاً ثورة الكومونة في باريس 1870 أو ثورة 1905 في روسيا أو ثورة خرداد 1963 في إيران، ومن ثم ما من شعب إلاّ وله ثورات ناجحة وأخرى فاشلة ولكنه أصرّ على تمجيدها واعتبارها ثورة كذلك.

إعطاء تعريف للثورة بأنها انتصرت، كحالة الثورتين المصرية والتونسية، لا يرتبط بالمآلات اللاحقة، ففي الواقع هنالك ثورات آلت بعد انتصارها إلى فوضى ومقاصل ثم إلى إمبراطورية كما حدث مع الثورة الفرنسية الكبرى بعد 1789 أو كما حدث مع ثورة كرومويل في إنكلترا 1864، أو إلى حرب أهلية لمدى سبع سنوات كما حدث مع الثورة البلشفية في روسيا 1917، أو تحوُّل قيادتها من لينين إلى ستالين 1924.

ولهذا فإن الذين يهزأون من ثورَتَيْ مصر وتونس بسبب ما عرفناه من تطورات أو بسبب ما آلت إليه الأوضاع العربية في أكثر من بلد عربي، وبروز ظواهر سلبية أو دموية أو تكفيرية، أو ما يمكن أن يحدث من تفتت وحروب أهلية، فهؤلاء يحكمون على الثورة بمآلات معينة، فيهزأون منها أو يُشككون بها ويُسقِطونَ عنها صفة الثورة. وهم بهذا على خطأ. لأن المعيار الذي استندوا إليه يُسقِط سمة الثورة عن أغلب ثورات العالم. فكم من ثورة سقطت في الفوضى والحروب الأهلية، ولم تتبع مباشرة بالنتائج المرجوة.

من هنا يجب أن تبقى ذكرى ثورَتَيْ مصر وتونس، وما يدخل في سياقهما من ثورات شعبية سلمية، حيّةً تستحق كل تمجيد وإكبار لما أنجزته، ولما فتحته من آفاق عراض بعضها أُغلِق، وبعضها أُبعد، وبعضها ما زال مفتوحاً على المستقبل. فما أنجزته ثورتا مصر وتونس كان عظيماً، إذ طُويَ عهدان حملا إلى جانب الاستبداد والفساد تبعية للخارج، وتواطؤاً على المقاومة مع الكيان الصهيوني في حربَيْ 2006 في لبنان و2008/2009 في قطاع غزة. وهو ما يجعل طيّ صفحتيهما إنجازاً ثورياً كبيراً، فمرحى وتحية لهما من ثورتين كُبْرَيَيْن، وانحناءة إكبار لشهدائهما وجرحاهما وللأسر المكلومة ولكل من بذل دماً وجهداً في انتصارهما.  

تقدموا للحرية والكرامة . . الأربعاء 21 يناير. . ثورتنا هنكملها

ثورتنا هنكملها1تقدموا للحرية والكرامة . . الأربعاء 21 يناير. . ثورتنا هنكملها

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

*د. “صلاح سلطان” لـ “رئيس المباحث”: منعتني من رؤية ولدي.. وسأدعو الله أن يحرمك من أولادك

أصدر الدكتور صلاح  سلطان منذ قليل رسالة يروي فيها ما حدث معه ومنعه من رؤية ولده رغم انه لم يكن يفصل بينهم غير 10 أمتار وقيام رئيس المباحث بعمل حيلة لمنع سلطان من رؤية ابنه.
نص الرسالة:

ألا لعنة الله على الظالمين

اليوم 30 / 3 / 1436هـ الموافق 21 / 1 / 2015م

انتهيت من امتحانات دبلوم القانون العام في سجن الليمان وقد انتهيت الساعة 2 ظهرًا، ووضعوني في التخشيبة (التقفيصة الحديدية) ووقفت ساعة وربع أترقب أن أرى ولدي محمدًا الذي كان في زيارة، وعند عودته للمستشفى لابد أن تمر من الباب الوحيد أمامي، وإذا برئيس المباحث الضابط تامر يناديني إلى مكتبه، وظننت أنه سوف يجمعني بولدي كي أراه، ودار حوار حول الأوضاع في الخارج وقلت له أريد شيئًا واحدًا أن أرى ولدي محمدًا، فقال ليس بيدي، قلت مستحيل تكون رئيس مباحث وإبني على بعد عشرة أمتار مني و تمنعني أن أراه، وبالفعل تم احتجازي عنده حتى مر محمد ورآه الشباب الذي كنت أقف معهم، وأدركوا الحيلة، وعلمت بذلك فطلبت العودة إلى رئيس المباحث وقلت له: عملت حيلة لكي تحرمني أن أرى ولدي محمدًا وهو يمر حتى وأنا داخل القفص؟ فقال مين ابن … اللي قال لك هذا؟ قلت: عيب لما تكون رئيس مباحث وتقول هذه الألفاظ الخارجة.

فغضب فقلت له : تأكد أنك لن تجلس على هذا الكرسي طويلًا و انت الأن تستعمل من قبل الانقلاب و سوف أدعو عليك ليقصم الله ظهرك و يحرمك من أولادك، فزاد غضبه وتركته وخرجت.

وأكتب من القفص نفسه وابني على بعد 20مترًا ولم أتمكن بعد ست مرات جئت من العقرب لليمان دون أرى ولدي محمدًا، فالله الأمر من قبل و من بعد ولعنة الله على الظالمين.

 

*نقل محمود شعبان لمستشفى “القصر العيني” .. لسوء حالته الصحية

قلت أجهزة الأمن، الأربعاء، الدكتور محمود شعبان، أستاذ البلاغة بجامعة الأزهر، لمستشفى قصر العيني لإجراء فحوصات طبية عليه.

وقال طه عبدالجليل، أحد أعضاء هيئة الدفاع عن محمود شعبان : إن تقارير المستشفى الطبية أكدت إصابته بالشلل النصفي.

وأضاف أن أجهزة الأمن قررت نقل موكلي من سجن العقرب شديد الحراسة إلى مستشفى قصر العيني، اليوم، لحالته الصحية المتردية.

وتابع عبدالجليل: «قرار النقل جاء بعدما تقدمنا بطلب لنيابة أمن الدولة العليا، وأرسلوه اليوم للقصر العيني، لإجراء الفحوصات الطبية عليه.

وأوضح: بعد إجراء الكشوفات والفحوصات على محمود شعبان، أُعد تقرير ورد به أن محمود شعبان مصاب بالفعل بجلطة أصابت الجانب الأيسر من جسده أفقدته الحركة، ويحتاج لعلاج طبيعي وعلاج نفسي

 

*تأجيل “هزلية التخابر” للرئيس مرسي و35 آخرين

أجلت محكمة جنايات شمال القاهرة الانقلابية برئاسة المستشار شعبان الشامي، نظر جلسات محاكمة الرئيس الشرعي المنتخب د.محمد مرسي، و35 من قيادات جماعة الإخوان، في مقدمتهم الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين في القضية الهزلية الملفقة والمعروفة عند الانقلابيين لجلسة 31 يناير لاستكمال مرفعة دفاع المعتقلين

واستمعت المحكمة إلى مرافعة دفاع السفير محمد رفاعة الطهطاوي، رئيس ديوان رئاسة الجمهورية، وطالبت إيناس جوهر، بإخلاء سبيل الطهطاوي بضمان محل إقامته، واستجواب الشاهد مصطفى سيد الشافعي، المشرف على ديوان رئاسة الجمهورية، والحصول على دفتر تسليم المسجونين بوحدة الضفادع البشرية الموجودة بقاعدة أبوقير البحرية.

كما طالبت جوهر، باستجواب ممجتبي أماني همداني القائم رئيس الإعمال الإيرانية في السفارة الإيرانية بمصر، كما طالبت بحجز الدعوى للحكم، في ذات جلسة إقتحام السجون، لصدور حكم ضمني بعدم جواز نظر الدعوى التخابر.

وطالبت الدفاع، ببراءة موكلها ورفض الدعوى المدنية، كما دفعت بسقوط الإتهام عنه حيث أنه حبس لم يعلم القضية المحبوس على ذمتها، والدفع بعدم جواز نظر الدعوى، وبطلان أمر الإحالة، وبطلان القبض والتفتيش لعدم وجود إذن من النيابة.

بطلان حبس موكلها من 3-7-2013 لعدم وجود قرار بحسبه في قاعدة بحرية دون إصدار قرار جمهوري ينشر في الجريدة الرسمية، وفقًا لقانون 396 لسنة 56 .

وإستندت الدفاع على انعدام الاستناد لتحريرات الشهيد محمد مبروك، وبطلان كافة التحقيقات لكونها منسوخة لإقتحام السجون التي ليس متهم فيها.

ودفعت أيضًا، بانتفاء صلته بأي علاقة ببريد إلكتروني، وعدم وجود رسائل مرسلة، وانتفاء الجرائم المسندة له، واستندت على أن تحريرات محمد مبروك لم تذكر رفاعة الطهطاوي بأي شيء، ينطبق أيضًا على شهادات الشهود.

صدر قرار المحاكمة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار شعبان الشامي وعضوية المستشارين ياسر الأحمداوي وناصر صادق بريري.

كانت النيابة العامة قد لفقت للمعتقلين تهمًا هزلية ليس لها وجود منها التخابر مع جهات خارجية وإفشاء أسرار البلاد، وارتكاب جرائم التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي.

 

*غدا .. نظر الطعن علي مذبحة سيارة ترحيلات أبوزعبل

تنظر، غدًا الخميس، محكمة النقض، أولى جلسات الطعن المقدم من النائب العام على الحكم الصادر بإلغاء أحكام الحبس الصادرة بحق 4 متهمين من ضباط شرطة في قضية اتهامهم بالتسبب في وفاة 37 شخصًا وإصابة آخرين من المعتقلين بمذبحة سيارات ترحيلات سجن أبو زعبل.

كانت محكمة جنح مستأنف الخانكة سبق أن أصدرت حكمًا بإلغاء الأحكام الصادرة من محكمة أول درجة، بالحبس بحق المتهمين، وإعادة أوراق القضية إلى النيابة العامة وتكليفها باستكمال التحقيقات فيها.

وأصدر النائب العام، في أعقاب الحكم، قرارًا بتكليف النيابة العامة بدراسة حيثيات الحكم الصادر، وانتهى إلى اتخاذ إجراءات الطعن عليه أمام محكمة النقض.

وقضت محكمة جنح الخانكة «أول درجة» بمعاقبة المتهم عمرو فاروق، نائب مأمور قسم شرطة مصر الجديدة، بالسجن 10 سنوات، ومعاقبة 3 ضباط آخرين بالحبس لمدة عام مع وقف التنفيذ.

وأسندت النيابة العامة إلى المتهمين الأربعة من ضباط الشرطة، تهمتي «القتل والإصابة الخطأ» بحق المجني عليهم، وكلف النائب العام المكتب الفني بالتحقيق في الواقعة، واستمعت النيابة العامة إلى 7 من المجني عليهم الذين نجوا من الحادث و40 شخصًا آخرين من قوات الشرطة والأطباء الشرعيين وخبير وزارة العدل الذي أعد تقريرًا أورد به أن “صندوق حجز سيارة الترحيلات محل الواقعة لا يتسع سوى لعدد 24 شخصا، وأن السيارة غير صالحة لنقل 45 شخصا جرى ترحيلهم بصندوق حجزها”.

 

*إحالة 103 طلاب للمحاكمة العسكرية خلال الفصل الدراسي الأول

أجرى “مرصد طلاب حرية” رصدًا وتوثيقًا للطلاب المحالين للقضاء العسكري خلال الفصل الأول من العام الدراسي لعام 2014|2015.

وقال المرصد، في بيان له عبر صفحته الرسمية على موقع “فيس بوك”: “تم إحالة 103 طلاب منهم “طالبتين” للقضاء العسكري، على خلفية تهم ملفقة منها التظاهر والانتماء للإخوان.
يذكر أن أغلب الحالات، التى تم إحالتها على إثر اعتقالها، من الجامعات وليس مؤسسات تابعة لوزارة الدفاع، أي أنها ليست مبان عسكرية.
وأدان” مرصد طلاب حرية” تلك المحاكمات الباطلة المخالفة للدستور الذي وضعه العسكر بأيديهم، مطالبةً هيئة القضاء بالحفاظ على استقلالها دون النظر لأي توجهات سياسية، وإعادة تلك المحاكمات لبطلانها، ومحاكمة الطلاب محاكمة عادلة حفاظا على مستقبلهم.

 

*تأجيل محاكمة 14 من رافضي الانقلاب بـ”أحداث مصر القديمة” لـ16 مارس

أجلت الدائرة 24 جنايات جنوب القاهرة، برئاسة المستشار عبد السلام يونس، والمنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، أولى جلسات محاكمة 14 من رافضي الانقلاب العسكري فى القضية العبثية “أحداث مظاهرات مصر القديمة”، وذلك بزعم اتهامهم بالقتل وإتلاف الممتلكات والتعدى على رجال الشرطة، عقب “مذبحة القرن” فض اعتصامى رابعة والنهضة لـ16 مارس لحضور المعتقلين.

وكانت نيابة مصر القديمة، قد أحالت المعتقلين إلى محكمة الجنايات بعد أن أسندت لهم عدد من التهم الملفقة، ومنها: القتل العمد وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة، والتعدى على قوات الشرطة وحرق سيارتين شرطة والتظاهر بدون إذن مسبق

 

*وفاة مصباح محمد السعيد حسين بداخل قسم شرطة نبروة بالدقهلية

 أعلن أحمد مفرح مدير مؤسسة الكرامة لحقوق الإنسان عن حالة القتل الثالثة بداخل مراكزالإحتجاز خلال شهر يناير 2015 بوفاة مصباح محمد السعيد حسين 49  عام بداخل قسم شرطة نبروة بالدقهلية.
وأوضح عبر تويتر أن حالة الوفاة لمسجون جنائي علي ذمة قضايا مخدرات إدعت مباحث قسم شرطة نبروة بالدقهلية أنه توفي  نتيجة هبوط حاد بالدورتين الدموية والتنفسية.
واكد انه بمقتل المحتجز مصباح محمد السعيد حسين يرتفع عدد القتلي بداخل السجون وأقسام الشرطة منذ بداية عهد السيسي إلى 90  قتيلاً ويرتفع عدد القتلي بداخل السجون وأقسام الشرطة منذ٣٠ يونيو 2013 إلى 219 قتيلاً.

 

*مجهولون يشعلون النيران بسيارة احد معاونى الاجهزة الامنية بالعريش

أشعل مجهولون، اليوم بمدينة العريش بشمال سيناء  ، النيران في سيارة  اجرة فيرنا .

وقد اكد بعض شهود العيان من اهالى المنطقة ان السيارة كان  يتم استخدامها بواسطة قوات امن الانقلاب فى اعتقال ومطاردة بعض ابناء المدينة واعتقال انصار الشرعية هذا وقد اتت النيران على السيارة بالكامل رغم محاولات الاطفاء .

 

*الطيب يكلف “ناصر فؤاد” للعمل أمينًا عامًا لبيت الزكاة والصدقات

كلف الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، رئيس مجلس أمناء بيت الزكاة والصدقات المصري، الدكتور محمد ناصر محسن فؤاد، للقيام بأعمال الأمين العام لبيت الزكاة والصدقات المصري، بعد عرض لجنة الاختيار، ووفقًا لتفويض مجلس أمناء البيت لفضيلة الإمام الأكبر في اختياره

يذكر أن بيت الزكاة والصدقات المصري قد أنشئ بالقانون 123 لسنة 2014 كهيئة مستقلة تتولى تجميع أموال الزكاة والصدقات وصرفها وفقًا لمصارفها الشرعية

وقد شغل الدكتور ناصر فؤاد العديد من المناصب منها رئيس المركز المصري للملكية الفكرية وتكنولوجيا المعلومات، وعضو مجلس كلية الحاسبات والمعلومات جامعة القاهرة، وعضو لجنة التشريعات والقوانين بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ونائب رئيس المنظمة العربية للمعلوماتية والاتصال، ورئيس التحالف المصري العربي لحرية الإنترنت، والمتحدث الرسمي والاستشاري لوزارة الدولة للتنمية الإدارية سابقًا، وعضو الأمانة الفنية للمجلس السلعي بوزارة التجارة والصناعة، ونائب رئيس الأمانة الفنية للسوق المصرية الحرة، إلى جانب قيامه بالعديد من الأنشطة الاجتماعية والخيرية.

 

*الشرقية.. تعذيب معتقل معاق للاعتراف بارتكاب أعمال تخريبية

قال عضو هئية الدفاع عن المعتقلين بالشرقية: إن قوات الانقلاب العسكري بمركز شرطة فاقوس تقوم بممارسة أقسى أنواع التعذيب البدني والنفسي على المعتقل المعاق علي حسن علي حسن وشهرته”علاء هديب” لإجباره على ‏الاعتراف بارتكاب أعمال تخريبية وعنف وشغب لم يقم بها.‏

وأكد عضو هئية الدفاع: إن عمليات التعذيب تجرى برئاسة العميد محمود البسيوني نائب مأمور مركز شركة فاقوس ‏وبمعاونة المخبر محمد ‏أشرف.

يذكر أن علي حسن ابن قرية جهينة بفاقوس تم اعتقاله يوم 6/3/2014 بتهم عديدة ‏منها إحداث أعمال تخريبية وشغب وعنف رغم أنه معاق ويحمل شهادة التأهيل المهني الخاصة ‏بالمعاقين”شهادة 5%” ويتحرك بسيارة مجهزة لذوي الاحتياجات الخاصة.‏
وأسرة المعتقل تحمل سلطات الانقلاب المسئولية الكاملة عن حياة وسلامة نجلها كما تناشد كافة مؤسسات حقوق ‏الإنسان التدخل لإنقاذ حياته.‏

 

*رئيس ديوان رئاسة الجمهورية في عهد مرسي ينفي الانتماء للإخوان

نفى السفير رفاعة الطهطاوي، رئيس ديوان الرئاسة إبان حكم الرئيس المصري محمد مرسي، انتمائه لجماعة الإخوان المسلمين، حسب محاميه.
جاء ذلك خلال نظر محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة في مقر أكاديمية الشرطة شرقي القاهرة، اليوم الأربعاء، قضية متهم فيها مرسي والطهطاوي و34 آخرين من قيادات الجماعة بـ”التخابر مع جهات أجنبية”، والتي أجلتها المحكمة، إلي جلسة 31 يناير/ كانون الثاني الجاري.
وقالت المحامية إيناس جوهر، عضو هيئة الدفاع عن الطهطاوي، إن موكلها ليس من الإخوان، وأنه لا يوجد أي دليل على انتمائه للجماعة، وبالتالي تسقط عنه تهمة “الانتماء لجماعة إرهابية“.
واعتبرت الحكومة المصرية جماعة الإخوان المسلمين، منظمة إرهابية، في ديسمبر/ كانون الثاني 2013، على خلفية تفجير وقع في مديرية أمن الدقهلية (دلتا النيل/ شمال)، وهو التفجير الذي أدانته الجماعة.
واستشهدت إيناس بتصريحات صحفية للقيادي في جماعة الإخوان سعد الكتاتني قال فيها إن الطهطاوي لا ينتمي للجماعة، وأن تعيينه كرئيس لديوان رئاسة الجمهورية فى عهد مرسى، كان لكفاءته وملفه الوظيفي المشرف.
وتضم قضية التخابر 21 متهما محبوسين بصفة احتياطية على ذمة القضية، يتقدمهم مرسي وقيادات من جماعة الإخوان، على رأسهم المرشد العام للجماعة، محمد بديع، وعدد من نوابه وأعضاء مكتب إرشاد الجماعة، وكبار مستشاري مرسي، علاوة على 15 متهما آخرين هاربين أمرت النيابة بسرعة إلقاء القبض عليهم وتقديمهم للمحاكمة.
وكان النائب العام المصري هشام بركات أحال في 18 ديسمبر/ كانون الأول 2014 المتهمين إلى المحاكمة بتهمة “التخابر” مع حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس)، وحزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني لارتكاب أعمال تخريبية وإرهابية” داخل البلاد، و”الانتماء لجماعة إرهابية“.
ويواجه مرسي قضية “تخابر” أخرى، أحالها النائب العام المصري إلى المحاكمة الجنائية في 6 سبتمبر/ أيلول الماضي، حيث يواجه اتهاما مع 9 آخرين، بـ اختلاس أسرار أمن قومي وتسريبها إلى قطر والتخابر معها.

 

*محكمة توقف تنفيذ قرار التحفظ على أموال الإخوان

قررت محكمة القضاء الإداري في مصر وقف تنفيذ قرار اللجنة المشكلة من الحكومة للتحفظ على أموال جماعة الإخوان المسلمين.


واختصمت الدعوى التي أقامها المحامي رضا عبد المحسن كلا من رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء ووزير العدل، وطالب فيها بوقف قرار اللجنة الحكومية بالتحفظ على أموال جماعة الإخوان.

كما قضت المحكمة ذاتها برفع الحظر عن سلسلة محال “سعودي” المملوكة لرجل الأعمال عبد الرحمن سعودي. وقالت إن “استناد قرار لجنة حصر أموال جماعة الإخوان لاشتراك عبد الرحمن سعودي بملكية الشركة لا أصل له من الواقع، خاصة وأن عبد الرحمن سعودي لا صلة له بالشركة، ولا بملكيتها، سواء كانت أموالا سائلة أو منقولة، أو حتى كونه عضوا منتدبا فيها“.

وشكلت الحكومة لجنة لحصر وإدارة ممتلكات الإخوان في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بناء على حكم أصدرته محكمة الأمور المستعجلة في سبتمبر/أيلول الماضي بحظر أنشطة الجماعة.

يُذكر أن محكمة القضاء الإداري أصدرت أحكاما سابقة بوقف قرار لجنة حصر الأموال المشكلة من وزارة العدل، بدعوى أن المحكمة الجنائية هي المختصة بالتحفظ على الأموال والممتلكات ولا يكون ذلك بقرار إداري.

 

*قائد الانقلاب يغادر القاهرة متجها الي سويسرا للمشاركة في دافوس

انطلق قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى، اليوم الأربعاء، إلى سويسرا مستقلا طائرة رئاسة الجمهورية للمشاركة فى أعمال المنتدى الاقتصادى العالمى فى دافوس، والذى يشارك فيه عدد من رؤساء الدول والحكومات، بالإضافة إلى العديد من الشخصيات الدولية البارزة فى مجالات المال والأعمال والإعلام والمجتمع المدنى والمؤسسات الأكاديمية والبحثية، يرافقه وفد يضم وزراء الصناعة والتجارة، والمالية، والخارجية، بالإضافة إلى محافظ البنك المركزى.

وقال السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إن السيسي سوف يُلقى كلمة خلال جلسة خاصة ينظمها المنتدى حول مصر يوم 22 يناير، حيث تُعَد الجلسة من أرفع مستويات المشاركة فى المنتدى، وتُخَصَّص لعددٍ محدود من رؤساء الدول والحكومات، ولا تتوازى معها أية فعاليات أخرى، وتكون مفتوحة لحضور جميع المشاركين فى المنتدى، والذين يُقدر عددهم بأكثر من ألف مشارك.

ومن المقرر أن يترأس قائد الانقلاب يوم 23 يناير اجتماعًا مغلقًا يشارك فيه 52 شخصية دولية من رؤساء دول وحكومات، ووزراء، ورؤساء منظمات دولية، وعدد من الشخصيات العامة

 

*انفجار قنبلة بدائية بشارع جمال عبد الناصر بالإسكندرية دون إصابات

انفجرت قنبلة بدائية الصنع، منذ قليل، أمام أحد المحال التجارية بشارع جمال عبد الناصر، شرق الإسكندرية.

وكان اللواء أمين عز الدين، مدير أمن الإسكندرية، تلقى إخطارًا يفيد وقوع انفجار بشارع جمال عبد الناصر بمنطقة العصافرة.

وانتقلت قوات الحماية المدنية، وخبراء المفرقعات إلي مكان الواقعة، وبالفحص تبين انفجار عبوة بدائية الصنع، وضعها مجهولون أمام أحد المحلات، مما أسفر عن تحطيم زجاج عدد من السيارات والمحلات.

وقام خبراء المفرقعات، بتمشيط المنطقة للتأكد من عدم وجود قنابل أخري، وتم تحرير محضر بالواقعة، وانتقل رجال البحث الجنائي والأدلة الجنائية لمعاينة موقع الحادث، وجاري العرض على النيابة العامة للتحقيق.

 

*سادس وفاة بانفلونزا الطيور منذ بداية العام

أعلنت وزارة الصحة المصرية، الأربعاء، عن وفاة جديدة بمرض انفلونزا الطيور، ليرتفع عدد حالات الوفاة بالفيروس “إتش 5 إن1” في أكبر الدول العربية سكانا، إلى ست حالات منذ بداية العام.

 

وقالت في بيان إن الضحية الجديدة للمرض القاتل امرأة عمرها 36 عاما من القاهرة.

 

وأضافت أن التحاليل أكدت وجود إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع عدد من أصيبوا به منذ بداية 2015 إلى 21، شفي ثمانية منهم، ولا يزال سبعة تحت العلاج.

 

وتوفي 11 شخصا بالفيروس في مصر عام 2014.

 

وظهر المرض في مصر لأول مرة عام 2006، وأودى إلى الآن بحياة أكثر من 60 شخصا، وكبّد البلاد التي يعمل قطاع كبير من سكانها بتربية الدواجن خسائر قدرت بمليارات الجنيهات.

 

وتقول منظمة الصحة العالمية إن هناك قفزة في الإصابات بالفيروس في مصر، لكن لا يبدو أن هناك تغيرا جينيا في الفيروس تسبب في ذلك، بحسب المنظمة.

*مجهولون يطلقون النار على كمين بالأقصر

أطلق مجهولون النيران على أحد الأكمنة الثابتة غرب الأقصر وفروا هاربين.

تلقى اللواء حسام المناوى، مدير أمن الأقصر إخطارًا يفيد بإطلاق مجهولين النيران على كمين الرواجح بمركز القرنة غرب الأقصر وفروا هاربين دون وقوع أى إصابات.

وتبين من التحريات الأولية أن المتهمين قاموا بكسر الإشارة وقاموا بتبادل إطلاق النيران مع قوة الكمين.

وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية لمحل الحادث وجار مطاردة المتهمين.

 

*رايتس ووتش: حالات وفاة كثيرة في السجون المصرية

قالت منظمة هيومان رايتس ووتش المعنية بحقوق الإنسان إن العشرات من السجناء لقوا حتفهم في السجون المصرية خلال العام الماضي. وحسب ما جاء في تقرير المنظمة الذي نشرته اليوم الأربعاء (21 كانون الثاني/ يناير 2014) فإنه يتم الزج بالسجناء في مؤسسات عقابية مكتظة “في ظل ظروف غير إنسانية“. وأوضحت المنظمة أن من بين أسباب وفاة المعتقلين في السجون هي إلى جانب ضيق السجون، التعذيب ونقص الرعاية الصحية. واتهمت هيومن رايتس ووتش السلطات المصرية بعدم اتخاذ خطوات جادة لتحسين وضع السجون المكتظة مما يتسبب في وقوع حالات وفاة

بدورها ردت القاهرة على تقرير المنظمة بنفي الاتهامات الموجهة إليها.

بعد ثلاثين عاما على توقيع اتفاقية الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب نددت آمنستي بانتشار التعذيب “على المستوى العالمي”، مشيرة إلى أنه بات يمارس بشكل طبيعي” إثر الحرب على الإرهاب. وقال تقرير العفو الدولية الذي جاء تحت عنوان “التعذيب في 30 عاما من الوعود المنقوضة” إنه بعد “ثلاثة عقود من الاتفاقية وأكثر من 65 عاما بعد الاعلان العالمي لحقوق الانسان فإن التعذيب ليس فقط مستمرا بل إنه يتزايد.”

وذكرت المنظمة أرقاما مختلفة بشأن حالات الوفيات في السجون المصرية حيث قالت إن عدد الوفيات في السجون بلغ حسب منظمة مصرية لحقوق الإنسان 35 شخصا على الأقل خلال المائة يوم الأولى لتولي عبد الفتاح السيسي زمام الأمور في البلاد في حين ذكرت صحيفة الوطن المصرية استنادا إلى ما اعتبرته أعدادا رسمية صادرة عن الحكومة المصرية أن عدد الوفيات عام 2014 بلغ 90 شخصا على الأقل حتى منتصف شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي معظمهم توفي خلال فترة رئاسة السيسي. وذكرت المنظمة أنها من جانبها استطاعت وبشكل مستقل إثبات 9 حالات وفاة. واستنادا إلى مقابلات مع أقارب المساجين ومحاميهم قالت المنظمة إن الأوضاع التي عانى منها الكثير من المحتجزين “هددت حياتهم” وقدمت تفاصيل عن وفاة خمسة أشخاص جراء الضرب والافتقار إلى الرعاية الطبية.

من جهته قال المتحدث باسم وزارة الداخلية هاني عبد اللطيف إن مثل هذا الكلام عار من الصحة وإن هذه الاتهامات غريبة ولم تصدر قط عن جهة أخرى من قبل.

 

*انفجار قنبلة بـ«العصافرة» وإبطال مفعول أخرى في «الدخيلة» بالإسكندرية

انفجرت قنبلة بدائية الصنع بشارع «جمال عبد الناصر» بمنطقة العصافرة شرقي الإسكندرية، ما أسفر عن تحطم زجاج عدد من السيارات تصادف مرورها بالشارع، دون وقوع إصابات.

كانت قوات الحماية المدنية والحريق بالإسكندرية قد تلقت بلاغ بانفجار قنبلة بشارع «جمال عبد الناصر»، توجه خبراء المفرقعات لمكان البلاغ وقوات الحماية المدنية وسيارات الإسعاف، وتبين انفجار قنبلة بدائية الصنع زرعت أمام أحد المحلات، دون إصابات.

فى سياق متصل، تمكمت قوات الحماية المدنية من إبطال مفعول قنبلة بدائية الصنع أمام شركة الكهرباء بدائرة قسم الدخيلة.

 

 

*صحف غربية: زيارة السيسي للإمارات والسعودية لتأمين الدعم الخليجي

ليطمئن قلب السيسي على التمويل الخليجي؛ كانت زيارته إلى الإمارات، في وقت يعاني اقتصاد مصر تدهورًا كبيرًا، ومع اقتراب الذكرى الرابعة لثورة يناير.. وفي طريق العودة أراد الرجل أن يُثَنِّي بالاطمئنان على صحة مموله الرئيس في الانقلاب العسكري الملك عبد الله.. السطور التالية تستعرض بعض التغطيات الأجنبية لهاتين الزيارتين:

تحت عنوان “مصر تمهد الطريق أمام الاستثمار الأجنبي”  تركزت تغطية موقع “جلوبال بوستالأمريكي لزيارة السيسي لدول الخليج، على أهمية التمويل الخليجي، ولعب السيسي على وتر التهديدات الأمنية. فيما أوضحت صحيفة “ديلي صباحالتركية”أن السيسي يسعى لمزيد من الاستثمارات من الإمارات التي تعهدت بدعم الانقلاب في مصر على الصعيدين السياسي والاقتصادي”. وأشارت إلى تأكيده على أن “علاقة مصر مع الإمارات قوية ومتوازنة” قائلا: إننا نتشارك وجهة النظر ذاتها حول الإرهاب الذي يُشكل تهديدا للدول العربية. وأكدت الصحيفة على أهمية التعاون الاقتصادي بين البلدين بالنسبة للسيسي خاصة في ظل اقتصاد مصر الذي يواجه ورطة بسبب الديون الخارجية ومشاكل الطاقة، لذلك سوف يعقد مؤتمرا اقتصاديا مهمًا ناشد الإمارات العربية المتحدة المشاركة فيه لدفع الاستثمار في مصر.

ونقل موقع “ميدل إيست مونيتور”:تأكيد نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان على دعم الإمارات التاريخي” لمصر- وذلك خلال زيارة عبد الفتاح السيسي الأولى إلى الإمارات منذ توليه الرئاسة في يونيو- واهتمامها بالحفاظ على العلاقات الثنائية القوية”، وكذلك “تعزيز التعاون” بينهما بشأن المصالح “الاستراتيجيةالمشتركة. وبدوره قدم السيسي الشكر للإمارات لدعمها مصر“.

وحول زيارة السعودية، قال  موقع “ميدل إيست أي” البريطاني”إن السيسي توقف في الرياض بعد عودته من زيارة الإمارات، للإطمئنان على الحالة الصحية لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله، حيث تمنى له الصحة والشفاء العاجل”، نظرا للدعم الذي قدمه العاهل السعودي للسيسي حسبما وصف موقع “يور ميدل إيست”المهتم بشئون الشرق الأوسط، متحدثًا عن الملك عبد الله “الممول الرئيس للسيسي في مصر وحليفه الأساس ضد التطرف الإسلامي“.

 

*الإفراج عن 8 من رافضي الإنقلاب بطنطا

أصدر المستشار إبراهيم أبوالسعود، المحامي العام للنيابات شرق طنطا الكلية بمحافظة الغربية، اليوم، قرارًا بإخلاء سبيل 8 من رافضي الإنقلاب العسكري، من المعتقلين على ذمة قضايا مفبركة.

وكانت شرطة الانقلاب ممثلة في  العميد عبد اللطيف الحناوي، قامت باعتقال أنس جمال أبوعلي، وعلي عبدالرحيم السقعان، ومحمد القطوري، وإبراهيم عوض، ومحمد مرجان، وسعد الهيتي.

 

*تأجيل محاكمة أنس الفقي والمناوي لجلسة 14 فبراير

أجلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بدار القضاء العالي، برئاسة المستشار محمد الشوربجي، قضية محاكمة وزير الإعلام الأسبق أنس الفقي، ورئيس قطاع الأخبار، لجلسة 14 فبراير المقبل، لاستكمال مرافعة هيئة الدفاع عنم المتهمين

وكانت النيابة العامة وجهت للمتهمين ارتكاب جرائم إهدار المال العام المقدر بـ360 مليون جنية والاستيلاء على فرق الأسعار فى قيمة الإعلان بالتليفزيون المصري، ونسبت للمتهم الثاني تهمة تسخير الإعلاميين بقطاع التليفزيون خلال ثورة 25 يناير للقيام بأعمال من شأنها تصوير المتظاهرين على أنهم مجموعة بلطجية.

 

*صحف غربية: زيارة السيسي للإمارات والسعودية لتأمين الدعم الخليجي

ليطمئن قلب السيسي على التمويل الخليجي؛ كانت زيارته إلى الإمارات، في وقت يعاني اقتصاد مصر تدهورًا كبيرًا، ومع اقتراب الذكرى الرابعة لثورة يناير.. وفي طريق العودة أراد الرجل أن يُثَنِّي بالاطمئنان على صحة مموله الرئيس في الانقلاب العسكري الملك عبد الله.. السطور التالية تستعرض بعض التغطيات الأجنبية لهاتين الزيارتين:

 

تحت عنوان “مصر تمهد الطريق أمام الاستثمار الأجنبي”  تركزت تغطية موقع “جلوبال بوستالأمريكي لزيارة السيسي لدول الخليج، على أهمية التمويل الخليجي، ولعب السيسي على وتر التهديدات الأمنية. فيما أوضحت صحيفة “ديلي صباحالتركية”أن السيسي يسعى لمزيد من الاستثمارات من الإمارات التي تعهدت بدعم الانقلاب في مصر على الصعيدين السياسي والاقتصادي”. وأشارت إلى تأكيده على أن “علاقة مصر مع الإمارات قوية ومتوازنة” قائلا: إننا نتشارك وجهة النظر ذاتها حول الإرهاب الذي يُشكل تهديدا للدول العربية. وأكدت الصحيفة على أهمية التعاون الاقتصادي بين البلدين بالنسبة للسيسي خاصة في ظل اقتصاد مصر الذي يواجه ورطة بسبب الديون الخارجية ومشاكل الطاقة، لذلك سوف يعقد مؤتمرا اقتصاديا مهمًا ناشد الإمارات العربية المتحدة المشاركة فيه لدفع الاستثمار في مصر.

 

ونقل موقع “ميدل إيست مونيتور”:تأكيد نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان على دعم الإمارات التاريخي” لمصر- وذلك خلال زيارة عبد الفتاح السيسي الأولى إلى الإمارات منذ توليه الرئاسة في يونيو- واهتمامها بالحفاظ على العلاقات الثنائية القوية”، وكذلك “تعزيز التعاون” بينهما بشأن المصالح “الاستراتيجيةالمشتركة. وبدوره قدم السيسي الشكر للإمارات لدعمها مصر“.

 

وحول زيارة السعودية، قال  موقع “ميدل إيست أي” البريطاني”إن السيسي توقف في الرياض بعد عودته من زيارة الإمارات، للإطمئنان على الحالة الصحية لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله، حيث تمنى له الصحة والشفاء العاجل”، نظرا للدعم الذي قدمه العاهل السعودي للسيسي حسبما وصف موقع “يور ميدل إيست”المهتم بشئون الشرق الأوسط، متحدثًا عن الملك عبد الله “الممول الرئيس للسيسي في مصر وحليفه الأساس ضد التطرف الإسلامي“.

 

 

*تراجع العملة المحلية يرفع البورصة المصرية لأعلى مستوياتها في 6 سنوات ونصف

 

*انتحار أمين شرطة مستخدمًا سلاحه الميرى بسوهاج

لقى أمين شرطة بسوهاج مصرعه داخل منزله عقب انتحاره باستخدام سلاحه الميرى وذلك بسبب مروره بظروف نفسية صعبة عقب وفاة نجله غرقًا منذ فترة.

كان اللواء إبراهيم صابر، مساعد الوزير، مدير أمن سوهاج، قد تلقى بلاغًا من مركز من إدارة النجدة يفيد بقيام أمين شرطة من قوة مباحث تموين مديرية أمن سوهاج بالانتحار باستخدام سلاحه الأميرى داخل مسكنه.

وانتقل إلى مكان الواقعة العميد حسين حامد مدير إدارة المباحث الجنائية والعميد محمد توفيق رئيس مباحث المديرية والعميد جلال الدين أبوسحلى وكيل إدارة البحث الجنائى وتبين من التحريات قيام أمين شرطة من قوة مباحث تموين سوهاج بالانتحار بإطلاق النار على نفسه من سلاحه الأميرى أثناء تواجده بمحل إقامته.

وبسؤال أهله قرروا أن المذكور يعانى من حالة نفسية سيئة فى الأونة الأخيرة عقب وفاة نجله غرقًا منذ فترة. تم التحفظ على السلاح الأميرى وتم نقل الجثة لمشرحة المستشفى وجار تحرير محضر بالواقعة تمهيدًا للعرض على النيابة العامة لتتولى التحقيق.

 

*الشرطة تطلق الخرطوش على محتجزين.. والدولار “يسحل” الجنيه.. والسيسي نصير الحقوق

من حيث لا تشعر، أبرزت الصحف المصرية الصادرة الأربعاء 21 كانون الثاني/ يناير 2015 التناقضات التي تسيطر على المشهد السياسي المصري الذي تنازعته مشاهد عدة أبرزها أن “الرئيس عبد الفتاح السيسي.. نصير الحقوق والغلابة”، وفقا لما جاء في خطابه في الاحتفال بـ”عيد الشرطة”، مؤكدا أنه مع حقوق الإنسان..

 

في وقت اعتمد فيه الجيش خطة السيطرة لشاملة” في مواجهة المظاهرات السلمية المرتقب خروجها يوم 25 يناير، في الذكرى الرابعة للثورة، وإطلاق ثلاثة من عناصر الشرطة الرصاص الخرطوش على خمسة من محتجزي قسم شرطة السلام، مع تلفيق تهمة محاولة الهرب لهم، وهو ما كشفت كذبه النيابة العامة..

 

وفي حين برز السيسي -من خلال خطابه- في ثوب المدافع عن حقوق الغلابة والمحتاجين، وفق تعبيره، كشفت “المصري اليوم” عن أنه لم ينشر إقرار ذمته المالية في الجريدة الرسمية حتى الآن، على الرغم من مرور ستة أشهر على توليه منصب الرئاسة، بالمخالفة للمادة 145 من الدستور.

 

وأبرزت الصحف كيف أن الدولار “سحل” الجنيه المصري، وأن ارتفاع سعره يؤذن بخراب بيوت المواطنين، ورفع أسعار السلع الغذائية، والإضرار الشديد بـ”الغلابة والمحتاجين”، وفق صحيفة “الوطن“.

 

وأولت الصحف سقوط قصر الرئاسة اليمني في قبضة ميليشيات الحوثيين المتمردة، ما يستحقه من اهتمام، ووصفته الأهرام بأنه “انقلاب واضح على الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي“.

 

وحرصت على إبراز دعوة أمير قطر للسيسي لحضور نهائي مونديال العالم لكرة اليد في الدوحة، ووصفه لمصر بـ”الشقيقة الكبرى”.. وغيرها من القضايا والموضوعات.

 

السيسي “نصير الحقوق والغلابة

 

تلك هي الصورة الدعائية التي حاولت صحف الأربعاء تصديرها للسيسي، مستعينة في ذلك بصور دعائية، منها صورته، وهو يضع قبلة على رأس والدة أحد قتلى الشرطة، الذين تحرص الصحف على نعتهم بـ”الشهداء”، وأخرى، وهو يلقي كلمته وسط أبناء قتلى الشرطة.

 

أما الخطاب الذي ألقاه السيسي في الاحتفال بـ”عيد الشرطة” الثالث والستين، فقد تناولته تلك الصحف من زوايا متباينة.

 

فمنها ما أبرز تأكيد “التزامه ببناء دولة القانون، وحقوق الإنسان، معترفا في الوقت نفسه بحدوث تجاوزات لا نقرها، ولا نوافق عليها” (المصري اليوم).

 

 ومنها ما أبرز تصريحه أن مصر تحمي المنطقة والعالم كله بمحاربتها الإرهاب، وأنها تدفع ثمن استقرار العالم وستنتصر، مشيرا إلى أنها حذرت العالم من خطر الإرهاب، ونادت المجتمع الدولي لمواجهة هذا الخطر، مضيفا: “لولا مصر لكان للمنطقة شأن آخر” (الأهرام).

 

ومنها ما ركز على تأكيده أن العمليات في سيناء لن تنتهي قريبا، وأنها أسفرت حتى الآن عن قتل 208 إرهابيين، والقبض على 955، نصفهم تقريبا لم يثبت تورطه في شيء، وأخلي سبيلهم (الشروق).

 

وقوله: “فيه ملايين من أسر.. يا ترى حقوق الإنسان معاهم إيه.. أهلنا البسطاء الموجودين في مناطق محتاجة نتدخل فيها، ونرفع من شأنها وصلوا إلى 40% من سكان مصر، أي ما يقرب من 40 مليون، محدش جه قال تعالى نقف جنبك علشان نخفف المظالم عن الناس دي”(الوطن)

 

وقوله: “التسعين مليون مش هيبطلوا يعيشوا حياتهم علشان مظاهرة قامت.. وأنت بتطالب بحقوقك إوعى تضيعنا معاك”.. وقوله: “أنا أحرص على حقوق الإنسان من أي حد تاني.. مش علشان حد يحاسبني لأن ربنا هيحاسبنا قبل الناس” (الوطن)

 

فقالت المصري اليوم: السيسي: أنا أحرص الناس على حقوق الإنسان.. قرار جمهوري بمنح أوسمة لـ177 من شهداء الشرطة.

 

وقالت الوطن: السيسي: أنا حريص على حقوق الإنسان.. ولكن لم يحدثني أحد عن 40 مليون “محتاج”.. الرئيس يؤكد “مصر تحمي العالم”.. ويجري اتصال تهدئة مع ملك المغرب.. وزير الداخلية: قطعنا شوطا طويلا في الحرب على الإرهاب.

 

وقالت الشروق: الرئيس في الاحتفال بعيد الشرطة: ندفع ثمن استقرار العالم.. لست ضد الحريات.. ولا بد من مراعاة ظروف البلد الاستثنائية.. القانون سيطبق على الرئيس قبل أبسط مواطن.

 

وأضافت الشروق: مصادر: الرئيس اتخذ قرار العفو عن الشباب والإعلان خلال أيام.

 

وقالت الأهرام: مصر تواجه الإرهاب دفاعا عن أمن المنطقة والعالم.. الرئيس في الاحتفال بعيد الشرطة: نتعامل وفقا لدولة القانون ولا أحد ضد حقوق الإنسان.. حريصون على عدم سقوط أبرياء فى سيناء.

 

وغير بعيد، أضافت الأهرام: السيسي في سويسرا اليوم للمشاركة في منتدى دافوس.

 

وتابعت الأهرام: .. ويجري (السيسي) اتصالا هاتفيا بالعاهل المغربي.

 

الجيش يعتمد خطة “السيطرة الشاملة

 

نقلت صحيفة “الوطن” (القريبة من أجهزة المخابرات والأجهزة الأمنية) عن مصادر وصفتها بأنها “سيادية مسؤولة” أن القوات المسلحة وضعت خطة مشددة تحت اسم السيطرة الشاملة” لفرض سيطرة أمنية كاملة على الشارع، والتصدي لأي مخططات لإشاعة الفوضى بالتزامن مع ذكرى ثورة 25 يناير.

 

وأضافت الصحيفة نقلا عن هذه المصادر أيضا أن “الجيش بالتعاون مع الشرطة سيؤمن الشارع بأكثر من 50 ألف ضابط وجندي، على أن تتولى المنطقة الغربية العسكرية تأمين المدن الحدودية من ناحية الغرب مع فرض سياج حديدي على الشريط الحدودي مع ليبيا، لمنع تسلل أي عناصر إرهابية، أو تهريب أسلحة، فيما بدأ الجيشان الثاني والثالث تنفيذ خطة الكماشة لمنع أي تحركات للعناصر الإرهابية”، وفق تعبير “الوطن”، ومصادرها المجهولة.

 

فقالت الوطن: الجيش يعتمد خطة “السيطرة الشاملة” لمواجهة الإرهاب في 25 يناير.. 59 ألف ضابط وجندي للتأمين.. وسياج حدودي على الحدود مع ليبيا.. ورصد 12 مخططا إرهابيا.

 

وقالت الوطن: الجيش يرد على استعراض بيت المقدس” بتصفية 4 وضبط 12.. المتحدث العسكري ينفي مقتل ضابط و3 جنود بالشيخ زويد.. وتدمير 9 خنادق خرسانية.

 

وقالت المصري اليوم: مقتل 4 إرهابيين وإصابة ضابط ومجندين في سيناء.. مصر تفتح معبر رفح 3 أيام.

 

السيسي لا ينشر ذمته المالية

 

كشفت صحيفة “المصري اليوم” عن أن حصاد أول سنة دستور: مخالفة الحكومة 10 مواد، منها عدم نشر إقرارات الذمة المالية في الجريدة الرسمية، كاشفة عن أن السيسي لم ينشر إقرار ذمته المالية في الجريدة الرسمية حتى الآن، على الرغم من مرور ستة أشهر على توليه منصب الرئاسة، بالمخالفة للمادة 145 من الدستور.

 

فقالت المصري اليوم: حصاد أول سنة دستور: الحكومة تخالف 10 مواد.

 

ورأت الصحيفة أن أبرز المخالفات كانت وقف فيلم “حلاوة روح”، وإلغاء الاحتفال بمولد “أبو حصيرة”، وعدم نشر إقرارات الذمة المالية في الجريدية الرسمية.

 

انتهاك جديد ترتكبه الشرطة

 

نشرت صحيفة “الوطن” حادثة إطلاق ثلاثة من عناصر الشرطة الرصاص الخرطوش على خمسة من محتجزي قسم شرطة السلام، مع تلفيق تهمة محاولة الهرب لهم، وهو ما كشفت كذبه النيابة العامة.

 

وفي التفاصيل أن ضابطا وأميني شرطة في قسم شرطة السلام أطلقوا أعيرة الخرطوش على المحتجزين، وتعدوا عليهم بالكرابيج والشوم، بسبب إلقاء أحدهم “جركن بول” في وجه الضابط.

 

وكان الضابط حرر محضرا قال فيه إن خمسة مساجين أصيبوا بحجز القسم، في أثناء محاولتهم الهرب بمساعدة آخرين لهم من خارج القسم، بإطلاق الخرطوش، مشيرا إلى أن الشرطة تمكنت من إحباط المحاولة.

 

فانتقلت النيابة العامة لمعاينة الحجز، واستمعت لأقوال المصابين، فكشفت عدم صحة ما ورد بالمحضر، وقررت توجيه تهمتي الشروع في القتل، واستعمال القسوة للضابط وأميني الشرطة، وأخطرت الشؤون القانونية بوزارة الداخلية بالواقعة.

 

فقالت الوطن: ضابط شرطة يطلق الخرطوش على السجناء لقذفه بـ”جركن بول”.. النيابة توجه له تهمة “الشروع في القتل”.. والتحقيقات تكذب “محاولة الهرب“.

 

الدولار “يسحل” الجنيه

 

أبرزت صحف الأربعاء كيف أن الدولار “سحل” الجنيه المصري، وأن ارتفاع سعره يؤذن بخراب بيوت المواطنين، ورفع أسعار السلع الغذائية، والإضرار بـ”الغلابة والمواطنين”، وفق صحيفة “الوطن“.

 

فقالت الوطن: “الوطن” تكشف توابع الانهيار التاريخي.. ومستثمرون: خراب بيوت.. الدولار يسحل الجنيه.. والغلابة يدفعون الثمن.. الأخضر يرتفع لليوم الثالث على التوالي ويصل إلى 7.30 رسميا.. و8 جنيهات في السوق السوداء.

 

وقالت الشروق: الدولار يواصل الارتفاع أمام الجنيه.. والبورصة تصعد ترقبا لتحرير سعر الصرف.

 

غزل قطري – مصري

 

حرصت صحف الأربعاء على إبراز دعوة أمير قطر للسيسي لحضور نهائي مونديال العالم لكرة اليد في الدوحة، ووصفه لمصر بـ”الشقيقة الكبرى“.

 

فقالت الوطن: أمير قطر يصف مصر بالشقيقة الكبرى.. ويدعو السيسي لحضور نهائي المونديال.

 

وقالت المصري اليوم: مصر تهزم التشيك 27-24.. مصطفى: قطر ستدعو السيسي لنهائي مونديال اليد.

 

وقالت الشروق: تميم يدعو السيسي لحضور نهائي مونديال اليد في الدوحة.

 

وقالت الأهرام: يد مصر تتألق بالدوحة وتهزم التشيك.

 

قصر الرئاسة اليمني بقبضة الحوثيين

 

أولت صحف الأربعاء “سقوط قصر الرئاسة اليمني في قبضة ميليشيات الحوثيين المتمردة”، بعد اشتباك قصير مع حرس القصر، ما يستحقه من اهتمام. ووصفته الأهرام بأنه “انقلاب واضح على الرئيس اليمني عبدربه هادي منصور”، مشيرة إلى أن العاصمة اليمنية صنعاء شهدت يوما من أعنف المعارك منذ سنوات.

 

فقالت الشروق: الحوثيون يستولون على قصر الرئاسة اليمني.. دوي انفجارات قرب منزل الرئيس.. ونجاة وزير الدفاع من الاغتيال.

 

وقالت الأهرام: قصر الرئاسة اليمني في قبضة الحوثيين.

 

وقالت المصري اليوم: سقوط قصر الرئاسة اليمني بيد الحوثيين.. الجماعة الشيعية: منصور سيخضع لإجراءاتنا.

 

وقالت الوطن: الحوثيون في قصر الحكم.. والرئيس اليمني اختفى.. محاولة لاغتيال وزير الدفاع.. وحصار منزل رئيس الحكومة.. ومجس الأمن يعقد اجتماعا مغلقا.

 

قضايا شعبية

 

وقالت الوطن: فاروق الباز لـ”الوطن”: مش هنلاقي قيراط نزرع فيه.. ونظام القوائم مصيبة.

 

وقالت الشروق: رفع أسعار 87 صنفا دوائيا الشهر المقبل.

 

انفرادات.. ومعالجات

 

قالت المصري اليوم: إثيوبيا تشارك في معرض القاهرة الدولي للكتاب للمرة الأولى.

 

وقالت المصري اليوم: الضرائب: 103 مليارات حصيلة.. و76 متأخرات.

 

وقالت الشروق: الصحة تلغي فحوصات عينة الكبد وفيبرو سكان لإنهاء قوائم انتظار سوفالدي.

 

وقالت الشروق: انتحار مواطن تحت عجلات المترو.

 

وأخيرا، قالت الأهرام: مميش بعد حادث التسرب بالقناة: مراجعة 11 حوض ترسيب وإعداد المسودة النهائية لتنمية المشروع.

ثورتنا هنكملها . . الأحد 18 يناير . . يسقط يسقط حكم العسكر

ثورتنا هنكملهاثورتنا هنكملها . . الأحد 18 يناير . . يسقط يسقط حكم العسكر

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

*حرق سيارة ضابط أمن وطني بفاقوس

قام مجهولون في الساعات الأولي من صباح اليوم بحرق سيارة ضايط بالأمن الوطني بفاقوس، وإلقاء الألعاب النارية علي مجمع الشرطة ومجمع المحاكم بفاقوس.
سادت حالة من الرعب والفزع بين سكان المدينة خاصة بعد الإنتشار المكثف لقوات أمن الإنقلاب بشوارع المدينة وإطلاق الرصاص الحي بصورة عشوائية، فضلا عن الاعتقلات العشوائية لأبناء المدينة المتواجدين في الشوارع.

 

* مرسي: كنت أعرف أن السيسي وراء ارسال القناصين لقتل متظاهرين 25 يناير! ونشطاء يتساءلون: ولماذا تركته وعينته وزيراً ؟!

اعتبر نشطاء بحركات شبابية مصرية، أن اعترافات الرئيس محمد مرسي التي أفصح عنها اليوم الاثنين أثناء محاكمته بقضية التخابر “تدينه أمام الثورة.

وقالت الناشطة غادة محمد نجيب، المنشقة عن حركة “تمرد”، إن “اعترافات الرئيس المعزول محمد مرسي بداية صحيحة ولكن هذا يؤكد أن نزولنا ضد مرسى كان مستحق”.

وأوضحت أن “مرسي عين السيسي وزيرًا للدفاع في 14/8/2012 وتقرير تقصي الحقائق اللى مرسي تحدث عنه طلع في شهر يناير 2013″، متسائلة: “يعنى مرسي عرف أن السيسي قاتل من كذا شهر”؟. وكان مرسي قال إن لجنة تقصي الحقائق التي شكلها عند توليه الرئاسة، “تضمنت شهادات مديري بعض الفنادق بميدان التحرير تدين ضباطا من جهة أمنية سيادية كانوا يعملون تحت أمر رئيس المخابرات الحربية وقتها (عبد الفتاح السيسي)، وأن هؤلاء مسؤولون عن قنص المتظاهرين خلال 25 يناير، وحتى تولي (مرسي) مسؤولية الرئاسة (يونيو 2012)”.

ودفع ذلك نجيب إلى التساؤل: “ليه بقى سبته لحد 30 /6 ليه خطبت يوم 26/6 خطابك المعروف بأن الجيش فيه رجال من ذهب؟ ليه تركت القاتل حر طليق؟ وليه لسه فى ناس بتطالب برجوعه؟ مضيفة: “اعترافك لا يبرئك أمام الثورة ولكنه يدينك اعترافك بداية صحيحة للمكاشفة أتمنى ان تستمر فيها”.

من جانبها، قالت حركة “إحنا الحل”، إن “ما ذكره “مرسي” شهادة تدينه قبل السيسي”، متسائلة “كيف له يستعين بقاتل في منصب وزارة الدفاع ويتستر عليه”؟.

واعتبر وحيد فراج، عضو “حركة 18″، أن “الموضوع له ميزة وهي أن مرسى كشف لنا أن السيسي ورجال المخابرات هم من وراء قتل الثوار، والعيب أنه تستر عليه بدعوى الحفاظ على المؤسسة العسكرية”.

وأضاف متسائلاً: “كيف عينه وزير دفاع وبعدها لم يستطيع وهو رئيس جمهورية أن يعلن للشعب تقرير اللجنة ويقبض على القتلة حتى ننتهي بالمهزلة”.

فيما علقت حركة “6إبريل” عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك”، قائلة في لهجة يغلب عليها التهكم: “بعد سنة ونصف من احتجازه وسنتين من صدور تقرير لجنة تقصي الحقائق “السيسي” كلف قوات من جهات سيادية بقتل المتظاهرين أثناء ثورة يناير من فنادق مطلة على التحرير، ولكنى لم أتسرع في إلقاء القبض عليه وقتها، عشان أحافظ على المؤسسة العسكرية من التجريح، وحتى لا يقال إن رئيسها مجرمًا”، مضيفة: “هو ما كنش يقدر يقبض عليه”.

واتهم الرئيس المعزول محمد مرسي، من داخل قفص الاتهام بقضية “التخابر، رئيس النظام الحالي عبدالفتاح السيسي، بأحداث القتل خلال ثورة يناير، من بعض الفنادق المطلة على ميدان التحرير. وأشار إلى أن لديه شهادات، بأن أفرادًا يحملون “كارنيهات” جهة سيادية، يرأسها السيسي، احتلوا غرفًا بتلك الفنادق، وكانت معهم أسلحة.

وتسببت تلك العبارات في تعليقات الحضور بالقاعة، حيث أشار مرسي إلى أن تلك الشهادات كانت موجودة في تقرير لجنة تقصي الحقائق الثانية، وأنه سلمها للنائب العام للتحقيق في تلك الوقائع.

وتابع مرسي: “لم أتسرع في إلقاء القبض عليه وقتها، عشان أحافظ على المؤسسة العسكرية من التجريح، وحتى لا يقال إن رئيسها مجرمًا، وانتظرت نتيجة التحقيقات حتى تبقى المؤسسة مصانة، ولذلك هم خافوا ولا زالوا خائفين من ذلك، والأسماء موجودة والكارنيهات موجودة”.

 

*إخلاء سبيل 13 من رافضي الإنقلاب وتجديد حبس 5 في بسوهاج

أخلت محكمة جنح مستأنف بسوهاج، الأحد، سبيل 13 شخصًا من رافضي الإنقلاب العسكري  بكفالة 5 آلاف جنيه لكل منهم، فيما رفضت الاستئناف المقدم من 5 آخرين، وقررت حبسهم 15 يومًا على ذمة التحقيقات، لاتهامهم في “التحريض على العنف” بالمحافظة.

ووجهت النيابة للمعتقلين جميعًا  عددًا من التهم الجاهزة التي لم تقدم عليها اي دليل يذكر منها «تحريض المواطنين على العنف وتنظيم مظاهرات ومسيرات أثناء سير العمل بقانون الطوارئ، والانضمام لجماعة الإخوان  ، التي من شأنها تكدير الأمن والسلم العام”.

 

*مرسي يتحدث بالإنجليزية في قضية التخابر.. والقاضي: ”أيه اللغة دي.. ياباني؟!”

قال الرئيس محمد مرسي، أن ماحدث في 3 يوليو، ليس له صفة إلا انقلاب عسكري، قائلًا ”توصف في الانجليزية بـ ”كودي تا”، ليتدخل القاضي قائلًا ”دي اية اللغة دي ياباني”، لتعالى الضحكات داخل الجلسة.

وأرجع الرئيس مرسي، محكمة جنايات القاهرة، إلى أن السبب من أسباب الانقلاب عليه هو رفض مجلس الشعب برئاسة دكتور سعد الكتاتني، بقاء حكومة الدكتور كمال الجنزوري، وذلك خلال اجتماع عقد بين الكتاتني والجنزوري وسامي عنان، متابعًا بقوله الجنزوري قال للكتاتني أية مجلس الشعب اللي أنتوا فرحانين بيه ده في طعن في درج المحكمة الدستورية هيحله”.

 

*مرسي: كنت رئيسا للجمهورية وليس رئيس عصابة

قال الرئيس محمد مرسي، إنه كان رئيسا للجمهورية، وليس رئيس عصابة.
وأوضح مرسي، خلال كلمة له من داخل القفص الزجاجي، خلال مرافعته في قضية التخابر”، المتهم فيها مع 35 آخرين،: “كنت رئيس جمهورية ولم أكن رئيس عصابة“.
وتابع: “الإخوان أبرياء من أحداث العنف التي شهدتها البلاد خلال الفترة الانتقالية”، مشيرا إلى أن “المجلس العسكري هو المسؤول عن أحداث قتل المتظاهرين في ميدان التحرير (وسط القاهرة)، خلال أحداث ثورة يناير/ كانون الثاني 2011، وحتى تولي مسؤولية الرئاسة في يونيو/ حزيران 2013”.

 

*التفاصيل الكاملة لمرافعة الرئيس مرسى أمام المحكمة

ترافع الرئيس محمد مرسي عن نفسه في قضية التخابر مع جهات أجنبية في جلسة اليوم، قائلا: «أحب أن أوجه تحياتي من أعماق قلبي إلى الشعب المصري.. أنا لا أحب استهلاك الوقت والخروج عن الموضوع، وسوف أتحدث في 3 ضوابط وهي: الشرعي والقانوني والأخلاقي”.

وأضاف: “أحب أن أوضح للجميع من الشعب المصري، قبل المحكمة، كلامي، لأن المحكمة تحكم باسم الشعب، (إن الله لا يضيع أجر من أحسن عملا)”، وظل يتلو آيات قرآنية من سورة آل عمران، فرد عليه القاضي: “صدق الله العظيم، يا محمد يا مرسي اتكلم في موضوع الدعوى

وتابع «مرسي» كلامه بأنه سوف يتحدث في إثبات صفته كرئيس للجمهورية، وأن الضابط الشرعي متمثل في مقولة واحدة: «واتقوا يوما تُرجعون فيه إلى الله»، وحسبنا الله ونعم الوكيل، أما بالنسبة للضابط القانوني فمثولي أمام هذه المحكمة غير قانوني.

وذكر الرئيس مرسي، خلال مرافعته: “توليت رئاسة الجمهورية، يوم 30 يونيو 2012 بانتخابات حرة نزيهة شهد بها الجميع بإشراف قضائي كامل تحت ولاية كاملة برئاسة رئيس المحكمة الدستورية العليا طبقا لمواد دستورية استفتي عليها الشعب، وهذه الصفة تمتعت بها، بعد قسم اليمين أمام المحكمة الدستورية العليا”.

وتابع الرئيس محمد مرسي، خلال الترافع عن نفسه: “لقد تعرضت أنا وهؤلاء الماثلون بقفص الاتهام وحسن البنا وجماعة الإخوان المسلمين إلى تشويه تاريخهم وطمس حقائق أخرى عاشها ويعيشها الناس في أرض المعمورة، وعلى الرغم من التدني الأخلاقي الذي يستحق المحاسبة القانونية، وما تعرض إليه القانون والدساتير ومعاناة الأسر من الأحاديث الدنيوية بالخروج عن ملة الإسلام، وما قاله الإعلام بشتى صوره خلال العام ونصف العام من أكاذيب”.

وقال مرسي: “يوم 3/ 7 تم تحديد إقامتي في الحرس الجمهوري، كان معي أسعد الشيخة ورفاعة الطهطاوي وعصام الحداد، ويوم 5/ 7 خرجوني بطائرة لجبل عتاقة وبعدين مطار فايد وبعدين رجعوني قاعدة أبو قير البحرية وقعدت فيها لحد أول جلسة

واستكمل الرئيس “مرسي” الترافع عن نفسه، قائلا: “أنا لا أتكلم إلا في الحقائق المجردة، وسوف أوضح وأفند تفصيليا ما جرى لتقديم الدليل القطعي، مع احترامي لهيئة المحكمة، لأن المحكمة لا ولاية عليها”، ووجه حديثه إلى المحكمة، قائلا: “أنتم لستم قضاتي، وإن التاريخ سوف يقرر من الجاني ومن المجرم الحقيقي، وأفوض أمري إلى الله، إن الله بصير بالعباد“.

وأضاف: “أنا غيّرت قيادات الجيش لكي أحافظ عليه”، في إشارة إلى تغييره المشير محمد حسين طنطاوي وقيادات بالمجلس العسكري الذي أدار الفترة الانتقالية بعد ثورة 25 يناير 2011.

وطرح “مرسي” تساؤلات: “ما الذي حدث منذ يوم 25 يناير إلى 30 يونيو، ومن يوم 30 يونيو إلى 3 يوليو؟”، وقبل الرد على هذه الأسئلة قال: “أنا أحترم القضاء المصري والقضاة بكل معاني الاحترام والتقدير، ولو مصر كانت من غير قضاء يبقى سبهللا ما ينفعش”.

وصرح بأن “الدماء التي أرقيت بعد ثورة 25 يناير وحتى تولي الرئاسة.. المجلس العسكري وقائد الانقلاب الحالي هما وراءها”.

وتابع: “تقرير تقصي الحقائق اللي صدر في 31/ 12/ 2012 حمل شهادات مديري الفنادق بميدان التحرير، وأكد أن هناك أشخاصاً احتلوا مباني بالميدان، وكانوا يحملون كارنيهات جهات سيادية يترأسها قائد الانقلاب، والتقرير تم تسليمه إلى النائب العام طلعت عبدالله ولم ينظر إليه حتى الآن“.

وأكد مرسي” عدم إصدار أوامره لإلقاء القبض على قتلة الثوار في محمد محمود وماسبيرو وغيرها، لأنه لا يريد الإساءة إلى المؤسسة العسكرية، وتركت كل حاجة للقانون” على حد قوله”.

وتساءل “مرسي”: “كيف أخونت الدولة في حين أني أنا من قمت بتعين وزير الدفاع والداخلية وهشام جنينة وهشام رامز مدير البنك المركزي… هما دول إخوان؟”.

وقد قال الرئيس “مرسي”: “الجنزوري هدد بحل مجلس الشعب 2012 وقال إن الطعن موجود في أدراج المحكمة الدستورية، وقد حدث بالفعل”.

وتابع مرسي: “لما سألوا (محمد حسين طنطاوي) في أحد الاجتماعات أنت ليه مكنت الإخوان من الحكم، فرد وقال الشعب هو اللي مكنهم”.
كما اتهم الرئيس “مرسي” “السيسي” ورئيس المحكمة الدستورية العليا وزير الداخلية بالتآمر ضده قائلا: “هم من اشتركوا في التآمر ضدي وألقوا القبض علي، وعدلي منصور جريمته أقبح جريمة؛ لأنه وافق على إهدار الدستور”.

واختتم مرسي” حديثه قائلا: “قبل 25 يناير، كان هناك فساد ومخالفة للقانون والدساتير وتزوير الانتخابات الذي عوقب عليه بعض القضاة، في عام 2006″، حسب قوله، وأضاف أن هذا العهد يتسم بالديكتاتورية وبيع البلد، وقامت ثورة 25 يناير نتيجة الغليان الشعبي من عهد مبارك، ووقف ثوار 25 يناير ضد الحكم الديكتاتوري والفساد.

مضيفا: “لا أحد يستطيع احتكار ثورة يناير؛ لأنها كانت هبة لجميع المصريين والإخوان كانوا جزءاً منها”.

 

*مجهولين يقطعون شارع محب في ‫المحلة الكبرى منذ قليل

مجهولين يقطعون شارع محب في ‫المحلة الكبرى بإطارات السيارات المحترق ويطلقون الألعاب النارية في الهواء وسط توقف تام لحركة المرور والسيارات منذ قليل.

 

*تجديد حبس طالبات الدراسات الإسلامية بالمنصورة 15 يوما

جددت نيابة المنصورة حبس طالبات كلية الدراسات الاسلامية الستة المعتقلات منذ 5 يناير الماضي 15 يوما

 يُذكر أن الطالبات الست كان قد تم اعتقالهن في 5 يناير الماضي بعد أن قام عميد كليتهن “محمد عبدالعاطي” باحتجازهن بمكتبه ثم تسليمهن لظباط قسم ثانِ المنصورة وإصداره قرارا بفصلهن بتاريخ قديم، وعُرضن على النيابة في 6 يناير التى قررت حبسهن 15 يوماً أولى وهذا هو التجديد الثاني لهن.

والطالبات المعتقلات هن: “شيماء الشحات، زينب زايد، آية ياسر جاد، رفيدة الجزار، سمية أحمد سالم، وإسراء شكري“.

 

*السكة الحديد تعلن عودة حركة قطارات الصعيد بعد تفكيك قنبلة إسنا بالأقصر

أعلن أحمد حامد، رئيس هيئة السكك الحديدية، عودة حركة قطارات قبلى بعد تفكيك خبراء المفرقعات للقنبلة، التى تم العثور عليها فى محطة إسنا بالإقصر، بعد تأخير 3 قطارات بمتوسط 55 دقيقة لكل قطار، وأن الحركة بدأت فى الانتظام بالاتجاهين

 

*توقف حركة قطارات الصعيد بسبب وجود جسم غريب على رصيف محطة إسنا

 

*سياح اليابان يرفضون زيارة مصر فى زمن الانقلاب

قال عاطف عبد اللطيف، عضو اتحاد الغرف السياحية، إن هناك كثيرًا من المعوقات خلال حكم الانقلاب تمنع قدوم السائحين اليابانيين إلى مصر، ومنها توقف خط رحلات مصر للطيران بين القاهرة وطوكيو منذ ثورة 25 يناير لقلة الإقبال عليه، وكذلك عدم وجود تمثيل لمصر في المعارض السياحية اليابانية والمهرجانات الفنية باليابان، مثل مهرجان طوكيو للسينما “السجادة الخضراءومعرض “إيجاتا” للسياحة اللذين لم تشارك فيهما مصر منذ عام 2009.
وأوضح عبد اللطيف، في بيان صحفي صد عن اتحاد الغرف السياحية، أن السياحة اليابانية منذ الحادث الإرهابي بالأقصر عام 1997 تراجعت بشكل كبير، وعاودت الارتفاع عام 2007 لتصل إلى 132 ألف سائح، مؤكدا انه لا توجد للأسف الآن سياحة يابانية في مصر،
واشار الى أن آخر فوج ياباني زار مصر في نوفمبر الماضي، وقدم على خطوط الطيران القطرية عبر الدوحة. وطالب عبد اللطيف بضرورة عودة رحلات شركات مصر للطيران بين القاهرة وطوكيو، والمشاركة الفعالة في المعارض السياحية اليابانية، وكذلك المهرجانات الفنية وتنشيط مكاتب مصر للسياحة باليابان.

 

*انقلاب شاحنة بطريق “دمنهور – حوش عيسي” يوقف حركة السير وغضب عارم بين السائقين

أصيب الطريق المؤدي إلي ” دمنهور حوش عيسي ” بمحافظة البحيرة بحالة شلل تام مساء اليوم الأحد بعد توقف دام لساعات أثر انقلاب شاحنة تقل حاوية بضائع تزامناً مع سوء حالة الطريق و كثرة المطبات و التعرجات عليه.
فيما توقفت حركة السير بالاتجاهين لفترة طويلة نتجية ضيق الطريق الفردي الذي لا يسمح بمرور أكثر من سيارة واحدة في كل اتجهاه ، ما أدي إلي إثارة حالة من الغضب بين قائدي المركبات وبخاصة الأجرة وسط غياب تام لشرطة المرور.
جدير بالذكر أن سائقي الأجرة تقدموا بشكاوي عديدة إلي المسئولين لتوسعة الطريق وإصلاح ما به من كسور وهبوط في مساحات كبيرة منه دون استجابة.

 

*اكتشاف الحالة الثامنة بأنفلونزا الطيور لطفل 6 سنوات بأسيوط

قال الدكتور وحيد مصطفى، مسئول الترصد بالطب الوقائى بأسيوط، إنه تم اليوم اكتشاف الحالة الثامنة المصابة بأنفلونزا الطيور، وهى لطفل يدعى (ك، أ،ن) 6 سنوات، مضيفا إن الطفل تم تحويله من أحد المستشفيات المركزى من محافظة أخرى، وهو يعانى من التهابات بالجهاز التنفسى وارتفاع فى درجة الحرارة، وتم سحب العينات المسحية وإرسالها للمعامل المركزية بالقاهرة، والتى أكدت إيجابية إصابة الطفل بالفيروس.

وأشار الدكتور وحيد مصطفى، مسئول الترصد بالطب الوقائى فى تصريحات صحفية، إلى أنه بذلك يصبح عدد المصابين بفيروس أنفلونزا الطيور 8 حالات، منهم 4 حالات توفوا، وحالة واحدة تماثلت للشفاء و3 حالات تحت الإشراف الطبى والعلاج، فيما تم اليوم اكتشاف حالة واحدة اشتباه الأنفلونزا المستجدة (أنفلونزا الخنازير)، وهى لطفل 3 سنوات

 

*سلسلة بشرية لاحرار وحرائر الرياض في اطار الاستعداد لموجة 25 يناير

نظم احرار وحرائر الرياض سلسلة بشرية استعدادا للحشد الثوري في 25 يناير القادم ورفضا لحكم العسكر .

 

ورفع المشاركون رايات رابعة وصور الدكتور مرسي وصور المعتقلين والشهداء كما رفع المشاركون لافتات داعية للنزول في 25 يناير ولافتات منددة بالرسوم المسئية لرسول الله صلي الله عليه وسلم .

 

 

*وزير التعليم يعترف بتقديم هدايا مالية للصحفيين

اعترف الدكتور محمود أبوالنصر، وزير التربية والتعليم في حكومة الانقلاب، بإعطائه هدايا لبعض محرري الوزارة، أحدهم في مؤسسة قومية وآخر في صحيفة خاصة، أقاما حفلين للزواج والخطبة مؤخرا.

 

وأجاب أبوالنصر، في تصريحات صحفية، الأحد، على اتهامه بمحاباة بعض مندوبي الصحف واستقطابه لصالحهم عن طريق إغداق هدايا وأموال عليهم، قائلا: «ذهبت فعلا في كل المناسبات السعيدة كالخطبة والزواج كنوع من المشاركة الإنسانية، ومن قناعتي أننا أسرة واحدة.. فكرت في مجاملة رقيقة، وكنت أريد إعطاء هدية، فقررت أن أعطي من حضرت له جنيها ذهبيا من مالي الخاص، وهذه كانت رؤيتي للمجاملة واعتقدت أنها الطريقة الأنسب»، نافيا ما تردد عن إعطائهم أموالا أو أجهزة كهربائية، ولم أفكر أبدا أن الأمر يفسر ويتم تأويله إلى أكثر مما يحتمل.

 

وعن العلاقة بينه وبين بعض الصحفيين المحسوبين عليه، بدليل دعوة بعضهم لجلسة الصلح التي تمت بينه وبين مندوبي الوزارة في حضور نقيب الصحفيين، ضياء رشوان، مع أنهم ليسوا طرفا في الأزمة، ولكن للدفاع عن الوزير، قال: «تفاجأت بالحديث عن فتح مكتبي لهم في أي وقت، ولكني رفضت إحراجهم»، مضيفا: «أنا وزير مسؤول في الدولة، وهناك أجندة للمواعيد، وطبعا لا يمر أحد هكذا على المكتب ويدخل.. الأمر به مبالغات، المهم أني حاولت عمل علاقات إنسانية مع جميع الصحفيين، واعتبرتهم جميعا أولادي، وحرصت على مشاركة الجميع في أفراحهم» .

 

*الإسكندرية تستيقظ على تفجيرين وأنباء عن مقتل عنصري أمن

استيقظت مدينة الإسكندرية صباح اليوم الأحد، على تفجير قنبلتين، فيما تم إبطال مفعول 6 قنابل أخرى، وسط أنباء عن سقوط قتيلين، حسب وكالة الأنباء المصرية الرسمية ومسؤول أمني.


وقالت الوكالة إنه أثناء قيام خبراء المفرقعات بإبطال مفعول قنبلة (لم توضح طبيعتها) بجوار قسم شرطة المنتزة، شرقي الإسكندرية، في الساعات الأولى من صباح اليوم، انفجرت قنبلة (لم يوضحوا طبيعها) أخرى كانت موجودة أمام مستشفى الثغر؛ الملاصق للقسم.

وأوضحت أن الخبراء نجحوا في إبطال مفعول القنبلة الأولى، “وسط أنباء عن وفاة فردي أمن” جراء انفجار القنبلة الثانية.

ولفتت الوكالة إلى انفجار ثان، لم توضح طبيعته، وقع بجوار نفق كليوبترا، غربي الإسكندرية، دون وقوع إصابات.

بينما قال اللواء أمين عز الدين، مساعد وزير الداخلية المصري لأمن الإسكندرية، إنه تم، في الساعات الأولى من صباح اليوم، إبطال مفعول 5 قنابل أخرى في مناطق المندرة والشاطبي وميامي شرقي الإسكندرية بعد ورود بلاغات بشأنها.

وكان المسؤول العام لجماعة “أجناد مصر” ، مجد الدين المصري، قال في تغريدة نشرتها الصفحة الرسمية للجماعة على “تويتر”، إنهم ينتهجون أسلوب القنابل البدائية لإلحاق الضرر بمن يقوم بتفكيكها من رجال الأمن أو القوة الأمنية المستهدفة دون المواطنين الأبرياء.

*جنايات دمياط تؤجل محاكمة 27من رافضى الانقلاب الى 17مارس المقبل

أجلت محكمة جنايات دمياط محاكمة 27من رافضى الانقلاب الى جلسة 17مارس القادم ،حيث عقدت الجلسة اليوم الاحد بمجمع محاكم دمياط ،للنظر فى القضيتين ارقام 4451و3886جنايات قسم شرطة دمياط الجديدة ،وذلك بتهم الانضمام الى جماعة محظورة وقطع الطريق واثارة الشغب وحرق سيارات شرطة .

 

*مجهولون يلقون المولوتوف على نادي قضاة بني سويف ويحرقون ثلاثة محولات كهرباء

تصاعدت ألسنة اللهب من نادي قضاة بني سويف على كورنيش النيل، ومن جراج السيارات بالنادي عقب اشتعال النار في سيارتين داخل الجراج

وأكد شهود عيان أن مجهولين هاجموا النادي بالمولوتوف، صباح اليوم، مما أسفر عن اشتعال سيارتين  في جراج النادي واشتعال مدخل النادي بالكامل.

 وأشعل مجهولون النار في ثلاثة محولات كهرباء بمدينة الواسطى، اثنان بجوار عمر أفندي، والآخر أسفل الكوبري العلوي مما أسفر عن تلفهم.

 

*شركاء الانقلاب عن البرلمان اللقيط: فاشل مقدما

عجز الانقلاب العسكري الفاشي على أول رئيس مدنى منتخب في تاريخ مصر في صهر أنصاره في بوتقة واحدة، بعدما فرقت المصالح ومزقت الغنائم شركاء الانقلاب ولاعقي البيادة، وهو الأمر الذي فضحه الخلاف على كعكة(البرلمان اللقيط) ورغبة كل تحالف عنصري في حصد أكبر عدد من المقاعد بحثا عن أغلبية مزعومة يرفضها العسكر بطبيعة الحال؛ من أجل تدشين برلمان ضعيف يأتمر بأمر قائد الانقلاب.

 وفي توافق مريب، وفي أوقات متقاربة، بدأ سياسيون داعمون للانقلاب في عزف مقطوعة واحدة، تصف البرلمان الذي تجرى انتخاباته خلال الشهور المقبلة بأنه فاشل مقدما، وأنه سيشهد حالة من التشرذم الذي لن يؤدي إلى أية نتيجة إيجابية.

 

وعلى الرغم من أنهم من أهم الداعمين لخارطة الطريق التي أعلن عنها عقب انقلاب يوليو 2013، إلا أن توقعاتهم بفشل البرلمان أثارت الدهشة في أوساط المراقبين، وطرحت تساؤلات حول الهدف من هذه التصريحات التي ظهرت على دفعات متتالية، وبنفس الصيغة تقريبا، وهي تساؤلات قادت البعض إلى التأكيد بأن مصدرها واحد، ولأهداف غير واضحة، وعلى عكس التوقعات التي تشير إلى الدعم الكامل الذي يجب أن تقدمه كافة الأطراف المشاركة والداعمة للانقلاب في دعم البرلمان المقبل، والتبشير بأنه يمثل طوق النجاة بالنسبة للنظام الذي يسعى إلى ترسيخ شرعيته عن طريق إكمال المؤسسات الدستورية؛ لتعوض الشكل الذي وصل به إلى سدة الحكم.

 

دشن جورج إسحاق -أحد مؤسسي حركة كفاية، وعضو المجلس القومي لحقوق الإنسان في عهد الانقلاب- المصطلح الذي استخدمه كثيرون بعده في وصف البرلمان، حيث قال في مقابلة مع جريدة الأهرام: إن رؤيته للبرلمان القادم سيكون “سمك.. لبن .. تمر هندي“.

 

وبنفس العبارة جاء وصف وزير القوى العاملة السابق في أول حكومة ولدت من رحم الانقلاب العسكري كمال أبو عيطة، الذي قال: “هنشوف برلمان زي الزفت.. برلمان سمك، لبن، ونسبة المكون من التمر الهندي هتبقى كبيرة، بس مش هيكون تمر هندي، هيكون تمر تركي، تمر أمريكي، أو إسرائيلي، حتى الهند ما عرفناش نستفيد بتجربة الديمقراطية في الهند“.

 

وفي نفس السياق، جاءت تصريحات رئيس هيئة سوق المال الأسبق وأحد مستشاري الحملة الانتخابية لقائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي هاني سري الدين، الذي أكد أن “البرلمان المقبل سيكون سمك لبن تمر هندى، وعلى قدر كبير من التشرذم، ومن الصعب أن تكون هناك كتلة أغلبية متماسكة تمثل حزبا بعينه“.

 

أما عضو البرلمان السابق وحيد عبد المجيد، فقد صرح قائلا: “البرلمان القادم سيكون “سمك لبن تمر هندي”، واجتماع رؤساء الأحزاب سيكون لالتقاط الصور فقط“.

 

وتأتي هذه التصريحات قبيل الاجتماع الذي عقده قائد الانقلاب السيسي مع قادة الأحزاب المصرية، والذي دعا خلاله الأحزاب إلى خوض الانتحابات بقائمة موحدة، ثم يقوم بدوره بدعوة المصريين بالتصويت لها؛ في حين طالب ممثلو الأحزاب بدعمها، وهو الأمر الذي انتقده مراقبون,

 

وفي المقابل فإن طلب الدعم يطعن في قوة وحيادية المجلس المرتقب، والذي يفترض أن يكون مراقبا لأعمال الرئيس والحكومة، كما لفتوا إلى أنها وسيلة لإخلاء البرلمان من المعارضة، فضلا عن تناقضها مع أبسط قواعد الديمقراطية.

 

يذكر أن هناك حزمة من القوانين والتشريعات تنتظر البرلمان، أبرزها “تنظيم بناء وترميم الكنائس، وقانون الإرهاب، والعدالة الانتقالية، وتعديل قوانين أخرى كالإجراءات الجنائية والسلطة القضائية.

 

كما سيقوم البرلمان اللقيط بمراجعة القوانين التى صدرت فى عدم وجود البرلمان، حيث تنص المادة 156 من الدستور على أن القوانين يتم عرضها على مجلس النواب خلال 15 يوما من تاريخ انعقاده، وأبرزها “قانون التظاهر والعدالة الانتقالية والحبس الاحتياطى والطعن على عقود الدولة وحظر الأحزاب الدينية وقانون الإرهاب“.

 

*العراق وافق على توريد 4 مليون برميل نفط شهريا لمصر

قال مسؤول في وزارة البترول، إن العراق وافق على طلب مصر لتوريد 4 مليون برميل من النفط الخام شهريا بتسهيلات يجرى التفاوض عليها حاليا بين البلدين.


وأضاف المسؤول المصري، طلب عدم ذكر اسمه، في تصريحات لوكالة الأناضول اليوم الأحد، أن هذه الكميات تعادل نحو 133 ألف برميل يوميا مما سيساهم في توفير قدر كبير من احتياجات مصر من النفط الخام.

ويتجاوز الطلب المحلى على المنتجات البترولية في مصر، حاجز 2.1 مليون برميل يومياً، بنسبة عجز تصل إلي 500 ألف برميل يومياً، يجرى استيرادها في صورة منتجات سولار وبنزين وبوتاجاز ومازوت، حسب إحصاءات وزارة البترول.

وأوضح المسؤول، أن مصر طلبت من العراق تسهيلات ائتمانية للسداد على غرار اتفاقها المبرم مع الكويت، بما يسمح لمصر بسداد ثمن الشحن بعد 9 شهور من حصولها عليها، لكن العراق طلب تقليل مدة السماح بما يتفق مع احتياجاته المالية.

وخاضت مصر مفاوضات مع العراق لاستيراد 4 مليون برميل نفط في عام 2013 لكن هذه المفاوضات تعثرت بسبب مطالبة حكومة العراق في ذلك الوقت من نظيرتها المصرية بتقديم بعض الاشتراطات الائتمانية المتعلقة بقيمة الشحنات.

وتقوم مؤسسة البترول الكويتية حاليا بتوريد 3 مليون برميل خام شهرياً، بالإضافة إلى 1.2 مليون طن سولار سنوياً و 120 ألف طن من وقود الطائرات سنوياً لهيئة البترول المصرية بتسهيلات في السداد.

وقال مسؤول وزارة البترول إنه نظرًا لضخامة الكميات المتعاقد عليها، والتي تصل إلى 4 مليون برميل شهريا، فمن المنطقي أن تحصل مصر على تسهيلات في السداد.

ويساهم تكرير كميات النفط العراقي الخام بمعامل التكرير المصرية في توفير 7 آلاف طن يوميا من السولار، و5 آلاف طن بنزين شهريا بالإضافة إلى كميات المازوت اللازمة لمحطات الكهرباء.

وكان نائب رئيس الهيئة العامة للبترول المصرية (حكومية) لشئون العمليات، المهندس عمرو مصطفى قال إن معامل التكرير المصرية تعمل حاليا بنحو 75% من طاقتها الانتاجية، وذلك نتيجة للنقص الخام في النفط.

وأضاف مصطفى في تصريحات أدلى بها خلال مشاركته في مؤتمر اقتصادي بالقاهرة في نوفمبر / تشرين الثاني الماضي أن الطاقة الاجمالية للمعامل المصرية تبلغ 35 مليون طن تكرير، لكن يتم حاليا تكرير نحو 25 إلى 26 مليون طن فقط حسب قوله.

وتمتلك مصر 12 معمل تكرير وتعكف حاليا على تنفيذ خطة لتطوير هذه المعامل بتكلفة استثمارية تقدر بـ 18 مليار دولار.

 

*صاحبة دعوى حل اتحاد الكرة: القضاة كلهم في النار

قالت ماجدة الهلباوي، رافعة دعوى حل مجلس إدارة اتحاد كورة القدم، تعليقا على الحكم الصادر من مجلس الدولة برفض حل الاتحاد: «فيه حديث بيقول القضاة اثنين في النار وواحد في الجنة، لا أنا شايفة إن كل القضاة في النار”.

وأضافت «الهلباوي» في مداخلة هاتفية لبرنامج «أسرار الملاعب» على قناة «LTC»، مع الإعلامي عصام شلتوت، مساء الأحد: «سأطعن في الحكم الصادر اليوم أمام المحكمة الإدارية العليا”.

وأوضح: «نفس القاضي صدر لي حكمين من قبل بحل الاتحاد، وعندما رفعنا قضية لتنفيذ الحكم، قال إني لست ذا صفة، إزاي؟”.

وأكدت أنها ستتقدم بطعن أمام المحكمة الإدارية العليا، الأسبوع المقبل، ضد الحكم الصادر برفض حل اتحاد كرة القدم.

 

*”دولة الجيش» من محمد علي إلى السيسي.. كيف أحكم العسكريون قبضتهم على مقاليد السلطة في مصر؟

تقع مصر اليوم ومنذ أكثر من خمسين عامًا تحت الحكم العسكري، فيما تعتبر المؤسسة العسكرية المصرية من أكثر المؤسسات نفوذًا وتوغلاً في الدولة المصرية في كافة المجالات.

من محمد علي وبداية الجيش المصري الحديث، مرورًا بعبد الناصر وبداية الحكم العسكري لمصر، إلى السادات ومبارك وانكفاء المؤسسة العسكرية للداخل على حساب الخارج، حتى اليوم، صارت المؤسسة العسكرية في مصر دولة فوق الدولة، لا تقبل أي تهديد يمس وجودها ونفوذها.

 

1- محمد علي باشا وبداية الجيش الحديث

 

بالرغم من أن مصر قد شهدت وجودًا للقوى العسكرية فيها منذ قديم الأزل، إلا أن الجيش المصري لم يأخذ طابعه النظامي الحديث إلا في عهد محمد علي، في بداية القرن التاسع عشر.

 

بعد الحملة الفرنسية، كان بمصر ثلاث قوى عسكرية، قوات المماليك والبدو في الصعيد، وقوة الأتراك العثمانيين، وقوة الألبان (الأرناؤط)، وهي مجموعات متفرقة يُطلَق عليها الجنود غير النظاميين”، وكان تنظيم هذه القوات خاضعًا لحالة الاضطراب التي تعاني منها الولايات العثمانية، والمعارك التي ألفتها حياة المماليك في القرن الثامن عشر.

 

جاء بناء الجيش المصري الحديث كجزء من حملة التحديث التي بدأها محمد علي في النصف الأول من القرن التاسع عشر، فارتبطت الدولة المصرية الحديثة بوجود الجيش وطبيعة علاقته بالمجتمع المصري التقليدي.

 

اختلفت الآراء حول أسباب محمد علي لبناء الجيش الحديث، قيل إنه تأثر بنابليون وحملاته العسكرية؛ فقد تركت قوة الجيش الفرنسي أثرًا ملحوظًا في مصر وعلى المصريين، وقيل إنه بسبب محاولات السلطان سليم لإقامة جيش نظامي سماه “نظام جديد”، وقد أتيحت لبعض قوات الجيش الجديد أن تأتي إلى مصر كجزء من القوات العثمانية لطرد الفرنسيين من البلاد.

 

تركت قوة “النظام الجديدفي المصريين أثرًا ملحوظًا، ففي الوقت الذي عجزت فيه آلاف مؤلفة من القوى غير النظامية عن الصمود أو تحقيق أي انتصار، استطاع الجيش النظامي أن يقاتل ببسالة ولم يُشاهد أيًا منهم يهرب من ساحة المعركة.

 

بعد ذلك أمر محمد علي بإعداد مسودة لهيكل تنظيمي جديد للجيش، على أن يكون على نمط جيش السلطان سليم، بالرغم من أنه قبل ذلك قد رفض خطة سليمان أغا بتنظيم جيش على نمط الجيش الفرنسي.

 

عرِف الجيش المصري نظام “التجنيد الإجباري” لأول مرة مع جيش محمد علي الحديث، كما عرِف أيضًا سياسة تابعية قوات الجيش للحكومة المركزية، والاعتماد عليها في التسليح والإمدادات والغذاء.

 

ولتأمين قوى الجيش المصري الحديث، كان ينبغي على محمد علي أن يتعامل مع القوى العسكرية الأخرى الموجودة في البلاد، لا سيما مع علمه بالمقاومة المتوقعة من هذه القوى أمام أية محاولات لإدخال تكتيكات وتدريبات حديثة على نظام الجيش.

فبدءًا من المماليك، الذين كانوا أمراء البلاد العسكريين لقرون مضت؛ تخلص الباشا من نفوذهم بقتل قادتهم في ما عُرِف بـ “مذبحة المماليك”، ثم لاحق الجنود ومن استطاع الفرار منهم في أنحاء البلاد من خلال الحملات العسكرية والتي أسفرت عن مقتل ما يقارب الألفي مملوك.

ثم جاءت مرحلة التعامل مع الألبان الذين كانوا يشكلون العمود الفقري لقوته العسكرية، ففرض عليهم الباشا النظام بالقوة، وحين فشل في فرض القوة عليهم قام بإرسالهم إلى الصحراء العربية لقتال الوهابيين في شبه الجزيرة العربية، وهناك وفي خلال صراع سبع سنوات مع الوهابيين، لاقى الألبان حتفهم.

 

لجأ محمد علي في بناء جيشه إلى السودانيين الذين تم استعبادهم إبان الحملات التي أرسلها للسودان بقيادة ابنه إسماعيل باشا وزوج ابنته محمد بك الدفتردار، ثم لجأ بعد ذلك إلى تجنيد الفلاحين المصريين.

سعى محمد علي لبناء الجيش المصري في وجود خبراء عسكريين، منهم فرنسيين ومدرسين ومهندسين للمدارس العسكرية، كان هدف محمد علي هو النهوض بمصر واللحاق بركب التقدّم الحضاري في العالم الغربي، فبناء الجيش المصري الحديث لم يكن بدافع الدفاع عن مصر، بل بناء مصر الحديثة.

 

 

2- جمال عبد الناصر، ووصول العسكر إلى سدّة الحكم:

 

ساهمت حركة الضباط الأحرار، والانقلاب العسكري على الملك فاروق في يوليو 1952م، في وصول المؤسسة العسكرية لمصر، وتعزيز حكمها، بل وتحويل مصر إلى “مجتمع عسكري”، ومن يومها حتى يومنا هذا ظلت مصر تحت “حكم العسكريين”.

 

أٌلغي النظام الملكي، وأٌعلِن النظام الجمهوري في يونيو 1953، وصار اللواء محمد نجيب، قائد تنظيم الضباط الأحرار؛ رئيسًا للجمهورية، لكن نشبت الصراعات بينه وبين جمال عبد الناصر بسبب رغبة نجيب في تسليم السلطة لسلطة مدنية منتخبة، لينتهي الأمر بعزل محمد نجيب وتحديد إقامته، وتولي ناصر رئاسة البلاد، وفي عام 1966 تم تثبيته رئيسًا للبلاد من خلال استفتاء شعبي.

 

تحت حكم عبد الناصر، زاد نفوذ المؤسسة العسكرية ولم تعد تحت المساءلة، كما سيطر العسكريون على أغلب الوظائف السيادية وأرقى المناصب الوزارية والدبلوماسية والإدارية في البلاد، منذ عام 1952م حتى عام 1967م.

 

لم يغب عن ناصر أن توسّع نفوذ الجيش قد يمثّل تهديدًا صريحًا لحكمه، فعمل على ربط الجيش المصري بنظامه، وعوّل على علاقته المتينة بصديقه المشير عبد الحكيم عامر، الذي عيّن قائدًا للقوات المسلحة ووزيرًا للحربية، ثم مشيرًا بعد قيام الوحدة مع سوريا، ثم نائبًا لرئيس الجمهورية.

 

في عام 1956، تعرّضت مصر لهجوم العدوان الثلاثي، بعد تأميم قناة السويس، ونتيجة لدعم مصر فلسطين في حربها ضد إسرائيل، وهو ما أدّى لاستعانة عبد الناصر بالاتحاد السوفيتي، لتنتهي الحرب بنصر سياسي ظاهري لعبد الناصر، ونشر العدوان لقوات دولية في سيناء.

كان الجيش المصري في الفترة منذ عام 1955م، وحتى عام 1966م في أضعف حالاته، بالرغم من محاولات عبد الناصر لتزويده بالأسلحة والإمدادات، بالإضافة إلى مساعدات وإمدادات الاتحاد السوفيتي.

 

كلّف عبد الناصر عبد الحكيم عامر بمهمة زيادة كفاءة الجيش العسكرية ودعمه بالإمدادت اللازمة، ساهمت هذه المحاولات في جعل المؤسسة العسكرية دولة داخل الدولة، حتى لاحظ عبد الناصر خطورة التكتيك الذي اتبعه في الاعتماد الكلّي على صديقه عبد الحكيم عامر، وبأنه قد صار مصدر تهديد له شخصيًا، نشبت بعد الخلافات بينهما، حاول فيها ناصر عزله عام 1961م، لكن لم ينجح في ذلك لما قد يسبب عزله من حالة تمرد في الجيش.

 

انتهت هذه الاستعدادات والخلافات مع عامر بنكسة 1967، ودُمِرَت طائرات عبد الحكيم عامر وهي ما تزال رابضة في القواعد العسكرية والمطارات المدنية، وبعد إعلان عبد الناصر تنحيه عن رئاسة الجمهورية تنحى عبد الحكيم عامر، ثم وصلت الأنباء لعبد الناصر أن عامر يحاول القيام بانقلاب العسكري، ففرضت الإقامة الجبرية عليه، وأعلن موته منتحرًا عام 1976، ليلتحق به عبد الناصر عام 1970م.

 

 

3- محمد أنور السادات، الحرب الأخيرة للجيش المصري وبداية الانكفاء للداخل:

 

واجه السادات في بداية حكمه العديد من التحديات، حالة الجيش المتدهورة بعد النكسة، الحالة الاقتصادية للبلاد، واستمرار احتلال إسرائيل لأجزاء من سيناء، وكانت أكبر التحديات التي واجهت السادات هي حالة المؤسسة العسكرية بعدها، وما التكتيك الذي يجب اتباعه مع الوضع الحالي لها ليعمل على تعزيز حكمه ولا يمثل أي تهديد له؟

 

اتبع السادات تكتيك الاستبدال السريع لضباط الجيش، هذا التعاقب السريع بين الضباط ساهم في احتدام الصراع بين الضباط الطامحين لقيادة الجيش، كما عمل السادات على تقليل الحضور العسكري في مجلس الوزارات، وفتح باب الاقتصاد الوطني أمام تدخلهم فيه، أدى ذلك إلى لجوء القادة العسكريين إلى تقديم الولاء لمؤسسة الرئاسة لأنها الضامن الوحيد لبقائهم السياسي، وبذلك استطاع السادات أن يمسك بخيوط المؤسسة العسكرية.

 

بعد الوصول للحكم، بدأ السادات في الإعداد لحرب 1973م، وساهم تحقيق الانتصار الجزئي في الالتفاف الشعبي حول السادات وتعزيز حكمه، إلا أنه يمكن القول إن هذه الحرب كانت نهاية الدور الخارجي للجيش المصري في الدفاع عن الأمن القومي، وبداية الانكفاء الداخلي، كما بدأت مصر في الانتقال من المعسكر السوفيتي إلى المعسكر الغربي، والاعتماد على الدعم الأمريكي.

 

ففي منتصف السبعيات، انطلقت انتفاضة الخبر في مصر احتجاجًا على ارتفاع أسعار السلع الغذائية نظرًا لتدهور الحالة الاقتصادية للبلاد، تدخل الجيش المصري لقمع هذه المظاهرات ومواجهة المدنيين، وأعلنت حالة طوارئ.

 

لم تتوقف حالة الانكفاء الداخلي للجيش على قمع مظاهرات المواطنيين المصريين، بل ساهمت سياسات السادات بعد ذلك في إعادة الدور الاستراتيجي للجيش المصري، من خلال ما عُرِف بسياسة “الانفتاح”، وأثرها على السياسة الخارجية والأمن الوطني.

 

رأى السادات أن مصر بعد حرب 1973 لن تكون قادرة على خوض حرب جديدة، في الوقت الذي ما زالت إسرائيل تمثل تهديدًا ما للأمن القومي، كان الجيش المصري في حالة يرثى لها.

 

في عام 1977، قام السادات بزيارة الكنيست الإسرئيلي، وتلا ذلك مفاوضات سلام بين الطرفين المصري والإسرائيلي، نظمها الرئيس الأمريكي جيمي كارتر، والتي انتهت باتفاقية كامب ديفيد، والتي تعهد الطرفان بموجبها على عدم صدور أي فعل من أفعال الحرب أو العنف أو التحريض على نحو مباشر أو غير مباشر.

 

انتقلت حالة الانكفاء صوب الداخل إلى الجنود المصريين، وبدلاً من الطموح الناصري بقيادة العالم العربي، والدفاع عن الدول العربية، غلبت القومية المصرية على العروبة داخل الجيش المصري، وانطلقت الأصوات التي تنادي بالتوقف عن التضحية بالمصريين من أجل الفلسطينيين والعرب.

 

نحن نضحي بدمائنا من أجل الدفاع عن أوطاننا، لكننا قد ضحينا بما يكفي من أجل الفلسطينيين، ولن نموت من أجلهم مجددًا. أنا مصري أولاً، وعربي ثانيًا”.  *قائد في الجيش المصري

 

 

4- محمد حسني مبارك، ودولة الجيش

 

بعد اغتيال السادات على يد خالد الإسلامبولي، كان على مبارك أن يواجه نمو الجماعات الإسلامية في مصر، واحتمالية توغلها لمؤسسات الدولة، لا سيما أكثرها حساسية وأهمية، المؤسسة العسكرية.

 

أدى ذلك إلى فرض العديد من الإجراءات الاحترازية داخل المؤسسة العسكرية التي تضمن عدم تسلل الجماعات الإسلامية إليها، وذلك بالبحث عن انتماءت الجنود وعائلاتهم، وعلاقتهم بالجماعات الإسلامية، وما زالت هذه الإجراءات أساسية في الجيش حتى اليوم.

 

في عهد مبارك تم دمج القوات المسلّحة ضمن نظامه، من خلال نزع الصبغة والدور السياسي عنها في مقابل التمتع بالنفوذ والمحسوبية. وبدايةً من عام 1991، وسّعت القوات المسلحة توغلها في كل مجالات نظام مبارك، فكان يتم تعيين الضباط الكبار بعد التعاقد في مناصب رئيسة في الوزارات والهئيات الحكومية والشركات المملوكة للدولة. ساهمت هذه الحالة في خلق “جمهورية الضباط” التي صارت أداة أساسية للسلطة الرئاسية، واستطاعت الاحتفاظ بنفوذها السياسي حتى اليوم.

 

صار الدخل السنوي للمؤسسات الاقتصادية التابعة للجيش المصري مليارات الدولارات، وهي مؤسسات غير خاصة للرقابة من أي جهة مدنية، باعتبار أن نشاط القوات المسلحة الاقتصادي يدخل في نطاق “الأمن القومي” المصري.

 

تعامل الجيش المصري مع وجوده في الحياة المدنية باعتباره هبة وصدقات للمصريين وفق تقدير ومزاج القادة، في حين أن الموارد المستخدمة في خدمات بناء الجسور والطرق والمخابر ومحلات الجزارة، تأتي من المال العام، وينبغي لها أن تدخل خزينة الدولة.

 

أمّا عن حالة الجيش المصري كقوة عسكرية فقد وصفها الخبيران في الشأن المصري كليمنت هنري وروبرت سبرنغبورغ بأنها:

 

الجيش المصري ليس قوة محترفة منيعة كما يصوره الكثيرون. فهو مترهّل وتتكون نواته من ضباط مدللين تم تسمينهم ضمن نظام المحسوبية الذي أقامه مبارك. أما تدريبه فيتسم بعدم الانتظام، في حين تعاني معداته من افتقار شديد إلى الصيانة، كما يعتمد على الولايات المتحدة للحصول على التمويل والدعم اللوجستي”.

 

 

5- ثورة يناير، وتهديد دولة الجيش:

 

بعد ثورة يناير والإطاحة بمبارك في فبراير 2011م، وتسلّم المجلس العسكري مقاليد الحكم، صار المجلس أكثر قوة بعد أن قذفته الثورة إلى الصدارة السياسية، كما صار أكثر عرضة للتهديدات بعد سقوط نظام مبارك، وخسارة شبكة العلاقات السياسية التي تعمل على الحفاظ على نفوذه ومصالحه.

 

كان المجلس العسكري عاجزًا عن تصور أي سياسة تطلب إصلاحًا جوهريًا أو تغييرًا هيكليًا لا يمثل تهديدًا ضمنيًّا له، فكانت سمة المرحلة الانتقالية بقيادة المجلس العسكري هي الحفاظ على مصالحه من خلال اللجوء إلى سياسة الأبوية والسلطوية، واللجوء إلى العنف والقمع.

 

يذكر أن المجلس العسكري لم يحذو حذو نظيره الجيش التونسي، ورفض أن يسلم السلطة للمدنيين، وصارت سلطاته مبادئ “فوق دستورية”، بعد أن شوّش على العملية الدستورية، كما أعلن الإعلان الدستوري المكمل في يونيو 2012م.

 

وبعد وصول الإخوان المسلمين إلى سدّة الحكم، بدا وكأن الإخوان يسعون لمد الجسور مع المؤسسة العسكرية، وكأن الرئيس المعزول محمد مرسي قد استطاع أن ينسج علاقات طيبة مع وزير الدفاع، في الوقت نفسه الذي كانت تسعى فيه المؤسسة العسكرية في تعزيز نفوذها بحصانات قانونية رسمية، وبفرض الوصايا العسكرية.

 

لم تكن المؤسسة العسكرية لتسمح بأي تهديد يمس وجودها ومصالحها المتوغلة في مؤسسات الدولة المصرية، وهو ما أكده الانقلاب العسكري، وأحداث يوليو 2013، بعد الاحتجاجات ضد سياسة محمد مرسي، وعزله من قبل قيادات الجيش، وتعيين عدلي منصور رئيسًا مؤقتًا للبلاد، ثم عادت المؤسسة العسكرية لسدّة الحكم، برئاسة عبد الفتاح السيسي.

 

*الملكة اليزابيث هاشمية من أل البيت

انشغل العديد من متابعي مواقع التواصل الاجتماعي بالحديث عن المقابلة الأخيرة مساء السبت لمفتي مصر السابق، علي جمعة، والتي تحدث فيها عن نسب الملكة إليزابيث، ملكة بريطانيا، قائلا إنها تنحدر من أسرة النبي محمد، ولكن جدها اضطر لاعتناق المسيحية، الأمر الذي أثار الكثير من الجدل بين المغردين.

موقف جمعة جاء في معرض حديثه عن الكثير من الآراء الفقهية الموجودة لدى الجماعات الإسلامية، مشيرا إلى أنها آراء متشددة لأنها خرجت في فترة كان فيها المسلمون تحت الاحتلال ويضطرون لترك دينهم قائلا: “لم يكن هناك مسلم واحد قادر على البقاء في أوروبا في ذلك الزمن. قبضوا في مرة من المرات على شخص من آل هاشم، فأرغموه على التنصر، وقبل إنه هو جد الملكة، وكتبت كتب حول هذه القضية.”

وتابع جمعة بالقول: “جد الملكة كان من آل هاشم، من آل النبي يعني، فكيف لم تصبح الملكة (إليزابيث) مسلمة؟ لأن جدها ترك الإسلام بسبب الضغط والقهر كما جرى مع المسلمين المورسكين في أسبانيا، كنا نتعرض للضرب من الشرق والغرب والفقه الذي قيل في ذلك الوقت كان سببه هذا الضرب.”

وتباينت التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي على ما أدلى به جمعة، وقال جزراوي مهاجر معقبا: “علي جمعة يقول ملكة بريطانيا إليزابيث من آل البيت.. يعنى من بيت النبوة!.. الطموا يا مسلمين” أما الكاتب المتخصص في الحركات الإسلامية، ياسر الزعاترة، فكتب قائلا: “لمن لم يستمتع بهذه التجليات مساء أمس: علي جمعة: ملكة بريطانيا هاشمية من آل البيت.”

وعلقت مغردة أخرى بسخرية قائلة: “شيماء من المحلة بتسأل فضيلة الشيخ علي جمعة، هل يجوز زواج الفامبير من الإنسانة العادية كما حدث في فيلم الشفق؟” بينما قال جمال عيد: “علي جمعة: جد ملكة بريطانيا من آل البيت…!!

متى سنسمع : أنا عايز أختى اليزابيث؟” في حين علق إبراهيم القحطاني مستذكرا مواقف سابقة لجمعة ضد الإخوان المسلمين بالقول: “علي جمعة: ملكة بريطانيا من آل البيت. اضرب بالمليان”.

 

 

تمزيق المصاحف في سجون الانقلاب . . الاثنين 5 يناير. . هاشتاج #الدفء_لمعتقلي_العازولي

هاشتاج#الدفء_لمعتقلي_العازولي

هاشتاج#الدفء_لمعتقلي_العازولي

تمزيق المصاحف في سجون الانقلاب . . الاثنين 5 يناير. . هاشتاج #الدفء_لمعتقلي_العازولي


متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* سلسلة بشرية لثوار البصارطة بدمياط تطالب بالافراج عن المعتقلين

نظمت حركة شباب ضد الانقلاب بالبصارطة سلسلة بشرية على الطريق الساحلى الرابط بين دمياط – بورسعيد والموازى لقرية البصارطة ضمن فاعليات اسبوعمعا للتحرير والتطهير“.
رفع المشاركون شارات رابعه وصورا للرئيس الشرعى واعلام مصر وصورا للمعتقلين كما نددوا بالحالة الاقتصادية التى تشهدها البلاد.

 

*جيش السيسي يحرق امرأة وطفلها داخل سيارتهم بعد قتلهم بقرية المقاطعة بسيناء
في واحدة من أحدث جرائم اخس أجناد الأرض تم حرق امرأة وابنها الرضيع على يديها وطفل عمره 3 سنوات وآخرين لم يتم التحقق منهم داخل سيارة اليوم فى قرية المقاطعة بشمال سيناء من قبل الجيش وجرى تحويل القري لمنطقة عسكرية .
مرفق صورة السيدة/ أمل مرضي ابو افريح وابنها عمره 6 شهور الذين ماتوا محروقين في سيارة اجرة اليوم في قرية المقاطعة شمال سيناء.
ذكر شهود عيان : ان الجيش احرق السيارة بإطلاق النيران عليهم بعد ما عرف وجود سيدة واطفال بالسيارة كانوا قادمين من عيادة لدكتور أطفال في طريق عودتهم للمنزل.
لقد تم قتلهم على يد القتلة.. أجناد العرص
وأضافوا : مازال هناك مصابين في الحادث زوج السيدة وطفل آخر.. اصابات حرجة.. وهناك شهداء لم يتم تحديد هويتهم أو عددهم الي الآن وقد تفحمت جثثهم.
حسبنا الله ونعم الوكيل
رسالتي للأحرار والرجال . . اسقاط الانقلاب والقصاص العادل فريضة شرعية فقوموا إلى ثورتكم يرحمكم الله
محبكم ياسر السري

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=1621932188028945&set=a.1378529205702579.1073741827.100006365375157&type=1&theater

* تأجيل مهزلة محاكمة المرشد العام وإعلاميين لـ11 يناير

أجلت محكمة جنايات الانقلاب بالقاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة برئاسة المستشار محمد ناجي شحاتة، اليوم، مهزلة محاكمة فضيلة الأستاذ الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين و50 آخرين بينهم صحفيون وإعلاميون في القضية الملفقة إعلاميًّا بـ”غرفة عمليات رابعة” لجلسة 11 يناير.

يحاكم الانقلابيون في القضية رموز مصر وعددًا من الإعلاميين؛ من بينهم د. محمود غزلان، ود. حسام أبو بكر وم. سعد الحسينى، ود. مصطفى الغنيمى، وليد عبد الرءوف شلبى، صلاح سلطان، عمر حسن مالك، سعد عمارة، محمد المحمدي، كارم محمود، أحمد عارف، جمال اليماني، أحمد علي عباس، جهاد الحداد، أحمد أبو بركة، أحمد سبيع، خالد محمد حمزة عباس، مجدى عبد اللطيف،  وعمرو السيد، مسعد حسين، عبده مصطفى حسيني، سعد خيرت الشاطر، عاطف أبو العبد، سمير محمد، محمد صلاح الدين سلطان، سامح مصطفى أحمد، هاني صلاح الدين وآخرون.

كانت نيابة الانقلاب قد لفقت للمعتقلين في القضية اتهامات بإعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات رافضي الانقلاب بهدف مواجهة الدولة بعد مجزرة فض اعتصام رابعة العدوية وإشاعة الفوضى في البلاد“.

 

* طلاب مفصولين من كلية الشرطة بزعم أنهم ” إخوان ” يقدمون مستندات انتمائهم “للوطني المنحل

مفارقة عجيبة شهدتها دائرة منازعات التعليم بمحكمة القضاء الإداري، تسببت في انتقادات من الحضور في جلسة الطلاب المفصولين من الشرطة.

وذلك بعد أن قدم أشرف إبراهيم، المحامي، شهادات تقدير صادرة من الحزب الوطني المنحل ببني سويف، لوالد الطالب بلال حسن صلاح الدين حسن، المفصول من كلية الشرطة ضمن 40 طالبًا بسبب انتمائهم إلى تنظيم الإخوان  .

 

ولفت أسامة عبدالمنعم، أحد محامي هيئة الدفاع عن الطلاب المفصولين، إن ما يُسمى بمذكرة المعلومات أو تحريات «الأمن الوطني» كانت أقوالاً مرسلة، وليس بها دليل واحد على وجود أحكام صادرة ضد أقارب الطلبة المفصولين من أكاديمية الشرطة دون سند قانوني.

 

* قوات التدخل السريع بالسويس تقتل شابين

قوات التدخل السريع “العربيات الجيب” تقتل اثنين يقودون دراجة نارية في منطقة عرب المعمل لهروبهم لعدم وجود رخصة والقتيلان لا يتجاوز عمرهم الثمانية عشر عاما

 وتجمهر أهالي منطقة عرب المعمل، بمحافظة السويس، بعد قتل شقيقين، صباح اليوم الاثنين، على يد ضباط إحدى دوريات الشرطة بالسويس، رفضا التوقف بدراجاتهم النارية عقب قيام ضابط الدورية الأمنية بمحاولة، توقيفهم داخل منطقة عرب المعمل بالسويس.

وأكد شهود العيان، أن القتيلين شقيقين، من سكان عرب المعمل، وأنهما لم يطلقا الرصاص على قوات الأمن كما تردد، بينما انتقلت النيابة العامة لمكان الحادث, وبدأت في الاستماع لأقوال الشهود، وفتحت تحقيق موسع في الحادث مع الضابط الذي أطلق النار على الشقيقين.

وأعلنت الجمعية الوطنية للتغيير بالسويس، أنها تتقدم ببلاغ رسمي يتهمون من خلاله مدير أمن السويس، اللواء طارق الجزار، بالمسؤولية الكاملة حول مقتل الشقيقين، لا سيما وأنهما غير مسجلين في أي قضايا من أي نوع، ومشهود لهما بين الأهالي بحسن السير والسلوك.

وأكد أحمد الكيلاني، منسق عام الجبهة، أن المواطنين بالسويس يتعرضون بشكل دوري، للظلم والاضطهاد على يد قوات الشرطة، ولاسيما عقب تعيين اللواء طارق الجزار مديرًا لأمن السويس، مشيراً إلى أن الجمعية ترسل خطاب لوزير داخلية الانقلاب ، لتحذر من خلاله من حالة الاحتقان التي بدأت تسيطر على المواطنين بسبب تجاوزات رجال الشرطة .

 

* نساء ضد الانقلاب تنظم سلسلة بشرية بمدينة ههيا

نظمت نساء ضد الانقلاب بالشرقية بمركز ههيا سلسلة بشرية ممن امام قرية المهدية مركز الرئيس الشرعى للبلاد الدكتور محمد مرسى بالشرقية وسط تفاعل المارة.

حمل المشاركات صور الرئيس الشرعى للبلاد والشهداء والمعتقلين ولوحات ضد الغلاء ومنددين ببراءة مبارك واعوانة و بسوء الاحوال االمعيشية بالحفاظ على الهوية الاسلامية للبلاد ضد العبث بها.وسط تفاعل من المارة .

 

حمل المشاركين صور الرئيس الشرعى للبلاد والشهداء والمعتقلين ولوحات ضد الغلاء ومنددين ببراءة مبارك واعوانة و بسوء الاحوال االمعيشية و بالحفاظ على الهوية الاسلامية للبلاد وضد العبث بها.

 

وكذلك أكد المشاركين على إن روح يناير التي ارتوت بدماء الشهداء ويقودها الشباب، أصبحت كالجذور الراسخة تحمل الأمل لمستقبل أمة تتحرر ومؤاكدين علي انكشاف الباطل وضرورة اسقاطه ومحاسبته وان شعارهم ” قوم يا مصري .. لن تركع أمة قائدها محمد صلي الله عليه وسلم “.

 

* شقيق د. باسم عودة: أخى متفائل ومستبشر ويرسل تحياته للثوار

 قال بهاء عودة – شقيق الدكتور باسم عودة وزير التموين الشرعي بحكومة الدكتور هشام قنديل: إن شقيقه كان متفائلاً خلال زيارته له بمحبسه اليوم الإثنين.

وقال بهاء – عبر تدوينة له على صفحته على موقع”فيس بوك“: “خلاصة لقائى بأخى باسم : متفائل – مُبتسم – ضاحك – مُستَبشر – يُؤذن لصلاة الفجر – يُرسل تحياته لمَن يسأل عنه“.

 

وأضاف:”بمناسبة برودة الجو وعدم وصول الشمس لمكان سجنه بنسأل باسم عامل إيه ؟ قال : بتغطى بكوفرته وحاسس إنها كفاية !.

 

* بـ هزلية «غرفة رابعة”.. قاضى الفضائح الجنسية ناجي شحاتة يحبس يوسف طلعت 3 سنوات

عاقبت محكمة جنايات القاهرة برئاسة محمد ناجى شحاتة الشهير بقاضى الفضائح الجنسية ، والتي تنظر القضية الهزلية لـ الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين و50 آخرين في هزلية “غرفة عمليات رابعة”، المعتقل يوسف طلعت بالحبس 3 سنوات مع الشغل وغرامة 10 ألف جنيه بزعم سب ضابط شرطة من المكلفين بتأمين المحكمة.

 

وأوضحت المحكمة أنه أثناء الاستماع رئيس اللجنة الفنية المكلفة بإعداد تقرير عن الأحراز، قام أحد الضباط المكلفين بتأمين القاعة بالصعود إلى منصة هيئة المحكمة والشكوى لرئيس المحكمة من أحد المتهمين بإنه قام بسبه.

 

وأمرت المحكمة بإخراج المعتقل من القفص، وتبين أنه يدعى يوسف طلعت، وأنه حدثت مشادة كلامية بينه وبين الضابط، فقامت المحكمة بتحريك الدعوى الجنائية ضده، وطالبت النيابة بتوقيع أقصى العقوبة.

 

من جانبه، رفض دفاع المتهم أن تحقق هيئة المحكمة فى الدعوى، وطلب أن تحيلها إلى النيابة المختصة، وطالب من موكله عدم الرد على أسئلة المحكمة، فاصدرت المحكمة قرارها السابق، وعقب ذلك طالب يوسف برد هيئة المحكمة.

 

* في هزلية “رابعة”.. دفاع “محمد سلطان” يطالب القاضي بالتنحي ويهدد برد المحكمة

رفع رئيس هيئة محكمة جنايات القاهرة محمد ناجي شحاتة جلسة اليوم في نظر القضية الهزلية والمعنونة من قبل الانقلابين باسم “غرفة عمليات رابعة” مؤقتاً لتمكين الدفاع من معرفة رأي موكليهم بخصوص طلب رد المحكمة الذين ينتوون تقديمه

وكان محامي المتهم السادس عشر كان تقدم بطلب التواصل مع المتهمين مشيراً إلى أن المحامين بالجلسة الماضية كانوا قد اتفقوا على طلب رد المحكمة إذا ما لم يستجب القاضي لطلبهم بالتنحي عن نظر الدعوى.

 

وطالب المحامي أحمد حلمي دفاع “محمد سلطان” وأسامة الحلو دفاع قيادات الإخوان، من القاضي التنحي عن نظر الدعوى وذلك على خلفية الحوار الذي أجراه المستشار مع إحدى القنوات الفضائية وكذلك مع إحدى الصحف المستقلة والذي صرح فيه عن بعض الآراء السياسية تجاه الإخوان وقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

 

وتابع الدفاع أنه في حالة عدم استجابة المحكمة لذلك فإن الدفاع يطلب السماح لهم باستشارة موكليهم لاتخاذ إجراءات طلب رد المحكمة، ومن جانبها أمرت المحكمة بتمكين المحامين من استشارة موكليهم في اتخاذ إجراءات الرد وذلك لمدة 15 دقيقة وتكون تحت إشراف الأجهزة الأمنية المكلفة بتأمين القاعة، وقررت رفع الجلسة.

 

وحضر مندوب السفارة الأمريكية من الصباح الباكر وقائع الجلسة للتضامن مع المواطن المصري الأمريكي محمد صلاح سلطان، وفور دخول الدكتور محمد بديع المرشد العام للإخوان قاعة المحاكمة بصحبه بعض المعتقلين في القضية بترديد تكبيرات العيد، قام المسئول عن التحكم في الصوت بغلق الصوت داخل القفص.

 

وطالب المحامي أحمد حلمي -عضو هيئة الدفاع عن سلطان- من هيئة المحكمة في بداية جلسة اليوم بالتأكد من حضور جميع المعتقلين ليحتد عليه المستشار محمد ناجي شحاتة رئيس هيئة المحكمة قائلاً “انت مش هتعلمني شغلي يا أستاذ“.

وقام المستشار بعد التأكيد للدفاع بأن سكرتير الجلسة قد تأكد من حضور المتهمين جميعهم قبل بدء الجلسة بمناداة المتهمين لكي يتأكد الدفاع من ذلك وفور مناداة القاضي على اسم “محمد صلاح سلطان” صرخ المعتقلون وعلى رأسهم والده “صلاح سلطان” قائلين إنه ليس موجودا

 

* قوات خاصة تمزق مصاحف معتقلي “سلخانة الابعادية”..ودعوات لتدخل حقوقي عاجل لإيقاف الانتهاكات

قال أهالي معتقلي سجن الابعادية بدمنهور أن قوات خاصة تابعة للأمن المركزي اقتحمت مساء أمس الأحد جميع زنازين “رافضي الانقلاب، وقاموا بإلقاء جميع المتعلقات الشخصية على الأرض وركلها بالأقدام.

 

في السياق ذاته أفاد بعض المعتقلين بتمزيق أفراد أمن “ملثمينتابعين للقوات الخاصة المصاحف وتدنيسها بالأحذية ، بالإضافة إلى سحب كاتيلات الشاي” والسخانات التي تُستخدم في إعداد الطعام.

 

وكشفت رسالة مكتوبة من أحد المعتقلين اعتداء القوات بالضرب المبرح على بعض المعتقلين وسرقة الأطعمة والعصائر المتواجدة داخل الزنازين.

 

فيما أرجعت بعض المصادر حادثة الاقتحام إلي قيام جميع المعتقلين بالإنشاد عقب أدائهم صلاة الجمعة احتفالا بذكرى المولد النبوي الشريف ، مما أثار غضب مسئولي السجن 

ودفعهم للانتقام.

 

يذكر أن سجن الابعادية بدمنهور شهد العديد من الانتهاكات اللآدمية بحق المحتجزين داخله ، حيث قامت قوات الأمن المركزي باقتحام زنازين “رافضي الانقلاب” يوم 28 نوفمبر الماضي باستخدام الكلاب البوليسية وأمرت جميع المحتجزين بتوجه وجوههم إلي الحائط ، والعبث بالمتعلقات الشخصية وإلقائها على الأرض ، والاعتداء الوحشي على المحتجزين بعنبر “8” باستخدام الهروات

 

كما يشتكي المحتجزون من التعنت الذي يبديه مسئولي السجن من منع دخول معظم الأطعمة أثناء الزيارات وتفتيش ما يدخل منها بطريقة همجية مما يؤدي إلي إفسادها ، بالإضافة إلي منع دخول الأدوية حتى لكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة ، والاقتصار على أدوية السجن التي هي في معظمها مسكنات.

 

من ناحية آخري يبدى أهالي المعتقلين غضبهم الشديد من المعاناة الكبيرة التي يلاقونها خلال زيارة ذويهم المحتجزين ، حيث تمتد الإجراءات المطلوبة لإتمام الزيارة ما يقرب من 8 ساعات متواصلة ، مع تعرضهم للتفتيش المهين من قبل حُراس السجن ، بالإضافة إلي قصر وقت الزيارة الذي لا يتعدى بضع دقائق.

 

كما يشتكي المعتقلون من تحويلهم إلى ما يعرف ب”الإيراد” عنبر التأديب بسبب أتفه الأسباب ، واحتجازهم مع الجنائيين وإجبارهم علي التبرز بصورة جماعية أمام الضابط المسئول ، وكشف العورات أمام الجميع.

 

ويطالب المعتقلون المنظمات الحقوقية والإنسانية بتسليط الضوء على المعاناة التي يعيشونها منذ ما يقرب العام ، مستنكرين صمت “المجلس القومي لحقوق الانسان” عن الانتهاكات الوحشية التي ترتكب بحقهم.

 

#افضحوا_سلخانة_الابعاديه

 

* تفاعل كبير من رواد فيسبوك مع حملة “التضامن مع معتقلي العازولي” هاشتاج #الدفء_لمعتقلي_العازولي

حول الأوضاع السيئة للمعتقلين في سجن العازولي الحربي، والذي كان تحت عنوان [(الدفء لمعتقلي العازولي) .. تقرير حول الأوضاع غير الآدمية للمعتقلين في “أبو غريب” مصر] وتفاعلا مع تلك القضية، تم إطلاق هاشتاج #الدفء_لمعتقلي_العازولي ، للتضامن مع إخوننا وأهالينا من خيرة أبناء الشعب المصري المعتقلين في سجون الطغيان العسكري.

ويعاني المعتقلون في مصر من أوضاع معيشية مأساوية وصعبة للغاية، من إهمال وتعنت وتضييق تسبب في كثير من الأحيان لاستشهاد العديد من الأطهار والشرفاء، والذي جاوز عددهم الـ100 شهيد.

إلا أن ما يتعرض له المعتقلون في سجن “العازولي” الحربي، فاق كل ما يتوقعه الجميع، فقد بلغت الأفعال السادية والوحشية من مجرمي الانقلاب في هذا السجن مدى بعيد يعجز العقل عن تخيله.

في العازولي، يتعرض المعتقلون لأنواع من العذاب لم يتخيلها أحدا فالمعتقل بالعازولي ينام واقفا وهو مكبل بيده في “ماسورة” أعلى منه ويده الأخرى مكبلة في معتقل آخر.. وهكذ، كل هذا وعينيه معصبتين.

وفي الأجواء الباردة كالتي نعيشها الآن، يجرد المعتقل من معظم ملابسه التي لم يخلعها من عليه منذ أعتقل بها، لينام على الأرض “البلاط” في ظروف لا يطيقها بشر.

وعن هذا يقول أحد المعتقلين السابقين بسجن العازولي : “البرد جامد الناس هتلج .. انا اللى شغلنى المعتقلين فى العزولى عاملين ايه فى البرد ده !! دول بيناموا على البلاط مباشر .. مفيش غطى .. مفيش هدوم .. كل واحد لابس الهدوم اللى اتمسك بيها بس .. بينزلوا الحمام مرة واحدة فى اليوم لمدة دقايق .. الساعة 2 ليلا يعنى فى وقت الناس بره بتتيمم عشان الميه ساقعة“.

كل ماذكر هنا هو الأوضاع العادية التي يعيشها المعتقل في العازولي، أما في حالة التعذيب فيجرد المعتق من كامل ملابسه ثم يفعل به ماله يمكن أن يوصف من أشد أنواع التعذيب التي لا يتحملها بشر.

* شؤم الانقلاب: وفاة طفل بأنفلونزا الطيور

أعلنت وزارة الصحة والسكان بحكومة الانقلاب، اليوم  الاثنين، عن  وفاة بفيروس أنفلونزا الطيور ، لطفل عمره 3 سنوات بمنطقة حلوان.
وقال الدكتور عمرو قنديل، رئيس قطاع الطب الوقائي، إن الطفل المتوفى أصيب في عام 2014، وبذلك ترتفع أعداد حالات الوفاة لـ13 حالة.
وأكد قنديل أنه تم اكتشاف حالتي إصابة بالفيروس لترتفع أعداد المصابين في 2015 لـ3، منهم طفل حلوان، الذي خرج من المستشفى بعد التأكد من تحسنه وشفائه، مشيرًا إلى أن الحالة الأولى من محافظه المنيا لرجل عمره 30 عامًا من إدارة بني مزار، والحالة الثانية لطفل 11 عاما من إدارة مغاغة.

 

* مسلسل الانتحار في عهد الانقلاب: انتحار مجند داخل مبنى الإذاعة والتلفزيون بأسوان

لقي مجند مصرعه منتحرًا داخل مبنى الإذاعة والتلفزيون بأسوان، وهو أحد المعينين في خدمة تأمين المبنى.

ولقي المجند (شلالي سلامة عبد السلام)، 22 سنة من محافظة أسيوط وتابع لقوات الأمن بأسوان، مصرعه منتحرًا داخل إحدى دورات المياه بمبنى الإذاعة والتلفزيون.

 

* سارة خالد في أول بوست بعد الحرية.. مكملين والثورة مستمرة

قالت سارة خالد في أول بوست لها على صفحتها الشخصية على فيس بوك بعد الإفراج عنها في سبتمبر الماضي: “زي النهارده من سنة وفي نفس التوقيت بالضبط 10 صباحا كنت نازله من البيت النزوله اللى مش هرجع فيها البيت تانى غير بعد ما يقارب ال10 شهور، زى انهارده من سنة تم اعتقالي بتهمه حيازة دبوس رابعة.. زى انهارده من سنة بدأت تجربة ومحنة ومنحو في نفس الوقت غيرت كل حاجه في حياتي  وبتتنى أكثر ع فكرى وعقيدى وعرفتنى فكرأعدائى عامل ازاى… وايوا بقول#أعدائى زي انهارده من سنة كانت بداية معرفتي بأشرف بنات مصر.. وبدايه تكوين أحلى صحبة فى حياتي وهي صحبة وأخوه المعتقل.. اللى انا حاليا“.

كانت سارة ابنه (20 عاماً) والطالبة في كلية طب الأسنان في جامعة المستقبل قد تم اعتقالها فى يناير الماضي من أمام مسجد نوري خطاب، في حي مدينة نصر في القاهرة، ونقلت إلى قسم ثان في مدينة نصر، ولفقت لها اتهامات: إثارة الشغب، وحث الطلاب على عدم دخول الامتحانات، والاعتداء على موظفين في أثناء تأدية عملهم، وحيازة دبوس يحمل شارة رابعة العدويّة. وتم احتجازها بسجن القناطر وتعرّضت للتعذيب مرّات عدّة في خلال مدّة حبسها، وتدهورت صحتها ونقص وزنها بشكل كبير، من جرّاء الضرب والسحل والتجويع.

كذلك تمّ تجريدها من ملابسها وحبسها في حمام عنبر الشرطة الجنائيّة لمدّة أسبوع، كما حرمت من الطعام والشراب، وسرقت جميع ملابسها ومتعلقاتها الشخصية، وتدهورت صحتها جراء هذا التعذيب.

وبعد تعرّض سارة للتعذيب في داخل العنبر العسكري، نقلت إلى عنبر البلطجة والسرقة وهناك تعرّضت للضرب والتعذيب مرّة أخرى بشكل يزيد بشاعة عن المرّة الأولى، حتى فقدت وعيها. فظنوا أنها ماتت، وتوقّفوا عن تعذيبها. وبعد ذلك، تمّ حبسها في داخل الحمام لمدّة أسبوع، ومنعت من تناول الأطعمة والشراب. ورفضوا إعطاءها أي شيء تحتاجه، بما في ذلك سجادة الصلاة“.

وأيضا تعرّضت للتهديد من قبل سلطات السجن، فقد طُلب منها التوقيع على إقرار بعدم تعرّضها للتعذيب في داخل السجن، تحت طائلة ترحيلها إلى سجن جمصة سيء السمعة.

 

* المرصد الطلابي”: تصاعد الانتهاكات الأمنية التي يتعرض لها طلاب الجامعات

كشف المرصد الطلابي، بمؤسسة حرية الفكر والتعبير، عن تصاعد الانتهاكات الأمنية التي يتعرض لها طلاب الجامعات خلال الأسبوع الماضي 27 ديسمبر 2014 إلى 1 يناير 2015، مقارنة بالأسبوع الذي سبقه، الذي كانت وتيرة الانتهاكات الأمنية فيه قد انخفضت إلى حد كبير.

وأكد التقرير ارتكاب عدد من الانتهاكات في حق عدد من طلاب جامعات المنوفية والأزهر والزقازيق والإسكندرية، تمثلت في إحالة عدد من طلاب هذه الجامعات إلى النيابة العسكرية، والاعتداء على فعاليات طلابية داخل الجامعات والقبض على طلاب مشاركين فيها، إضافة إلى عدم تمكين طلاب من أداء امتحاناتهم، سواء بنقلهم إلى جامعاتهم أو توفير لجان خاصة في محبسهم.

 

فيما استمرت الانتهاكات الإدارية بحق الطلاب في جامعتي الأزهر والمنوفية، حيث عمدت إدارة جامعة الأزهر وفروعها إلى فصل عددٍ كبيرٍ من الطلاب (فُصل بعضهم فصلا نهائيا من الجامعة) على خلفية نشاطهم الطلابي بالجامعة.

 

ولفت التقرير إلى إحالة إدارة كلية الحاسبات والمعلومات رئيس اتحاد طلاب الكلية إلى التحقيق، على خلفية تدوينة كتبها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، يعبر فيها عن غضب الطلاب من بعض المشكلات بالكلية، حسب التقرير.

 

* استمرار اضراب عمال شركة الدلتا للسكر لليوم الثانى على التوالى مهددين بتصعيد أكبر

استمرار اضراب عمال شركة الدلتا للسكر لليوم الثانى على التوالى، وقد اعلنوا دخولهم فى اضراب مفتوح لحين تحقيق مطالبهم والتى تتمثل في النقاط التالية.

1-اقالة رئيس مجلس الاداره ونوابه

2-اقالة كل من تخطى سن المعاش

3-عودة المكافات كما كانت في الاعوام الماضيه

وقد اعلنت نقابة العاملين بكفرالشيخ تضامنها مع العاملين ودعواتهم بالاضراب المفتوح لحين تحقيق مطالبهم

* الكنيسة المصرية ترفض دعوة أمين “التعاون الإسلامي” لزيارة القدس

رفضت الكنيسة المصرية، الدعوة التي وجهها الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي إياد مدني، لزيارة القدس المحتلة.
وقال المتحدث باسم الكنيسة المصرية، القمص بولس حليم: “موقفنا واضح من زيارة القدس، بعدم السماح للأقباط بزيارتها، وعدم دخولها إلا مع إخواننا المسلمين، وهذا من الثوابت الوطنية الراسخة للكنيسة القبطية“.

وفي تصريحات أضاف حليم: “نحن مع الإرادة الشعبية للمسلمين عامة والمصريين خاصة، بعدم زيارة القدس، فإذا توافقوا على زيارتها سنزورها معهم، وإذا أصروا على موقفهم من عدم زيارتها، وهو الحادث الآن، فنحن نرفض زيارتها أيضا“.
وتحظر الكنيسة الأرثوذكسية في مصر على أتباعها الحج إلى القدس، حتى يتم تحريرها من الاحتلال، بناء على قرار اتخذه البابا الراحل شنودة الثالث، وهو القرار الذي أعلن البابا الحالي تواضروس الثاني، التزامه به عند توليه منصبه في نوفمبر/ تشرين الثاني 2012.
ولا يوجد مثل هذا الحظر في الكنيستين الكاثوليكية والإنجيلية.
وتعلن الكنيسة الأرثوذكسية أنها تعاقب أتباعها الذين يخالفون قرارها بعد السفر إلى القدس بعقوبة “الحرمان من التناول”، وهو طقس كنسي خاص بالتطهر من الذنوب.

 

* إصابات في تفجير بمنزل يقطنه عناصر شرطة في العريش

قال مصدر أمني إن تفجيرا وقع صباح اليوم الإثنين في منزل يستأجره عدد من عناصر الشرطة في مدينة العريش بشمال سيناء،(شمال شرقي مصر)، أسفر عن إصابة عدد منهم.
في الوقت الذي قال مصدر طبي، إن ٢ من المصابين تم نقلهما إلى مستشفى العريش العسكري، جراء التفجير الذي لم يتضح طبيعته.
وأوضح المصدر الأمني أن تفجيرا وقع الساعة ٦:٤٥ بالتوقيت المحلي (٤:٤٥ تغ)، في منزل يستأجره عدد من أفراد الشرطة، بحى عاطف السادات في العريش.
وأضاف “فر مرتكبو التفجير هاربين من موقع التفجير، وتم نصب أكمنة لتعقبهم”.
وأفاد شهود عيان أن التفجير تسبب فى انهيار أجزاء من المنزل و3 منازل مجاورة، واصابة عدد من الأهالي لم يحدد عددهم بعد.

 

* مصريون يتظاهرون بفيينا دعمًا لـ”الحراك الثوري” في الذكرى الرابعة لثورة يناير

نظّم مصريون في العاصمة النمساوية فيينا، مساء الأحد، مظاهرة لدعم ما أسموه “الحراك الثوري” في الذكرى الرابعة لثورة 25 يناير/ كانون الثاني بمصر التي أطاحت بنظام الرئيس المخلوع حسني مبارك.
وأفاد مراسل الأناضول بأن المظاهرة نظّمها المجلس التنسيقي للجالية المصرية بالنمسا (غير حكومي)، وأقيمت أمام دار أوبرا فيينا بمشاركة العشرات من الرجال والسيدات من أعضاء المجلس.
وشملت المظاهرة معرضًا للصور بينها صور “شهداء” ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011  وكذلك “شهداء” فض اعتصامي ميداني “رابعة العدوية” و”النهضةبالقاهرة الكبرى في 14 أغسطس/آب 2013،  بحسب مراسل الأناضول.
ورفع المشاركون بها أعلام مصر وشارات رابعة وصورًا للرئيس محمد مرسي، ورددوا أغاني وشعارات مؤيدة لـ “الشرعية” ورافضة لما وصفوه بـ”الانقلاب، في إشارة إلى انقلاب الجيش المصري ضد مرسي في 3 يوليو/تموز 2013.
وفي تصريحات قال إبراهيم السيد، رئيس المجلس، إن المظاهرة “تهدف إلى دعم وتشجيع الحراك الثوري الذي سينطلق في الذكرى الرابعة لثورة الخامس والعشرين من يناير (كانون الثاني) 2011“.
وطالب السيد كل المصريين بـ”ضرورة الخروج في هذا اليوم من أجل حق الشهداء الذين قتلوا من أجل الحرية والحق، بينما يتمتع القتلة بالحرية خارج السجون، بعد أن حصل نظام مبارك على أحكام قضائية بالبراءة“.
وأكد أن “المجلس مستمر في ثورته” حتى يرحل ما اعتبره “انقلابًا” و”عودة الشرعية مرة أخرى”، في إشارة إلى نظام محمد مرسي.
وفي الـ 29 من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، قضت محكمة مصرية ببراءة وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي و6 من مساعديه، من الاتهامات الموجهة إليهم بـ”التحريض على قتل المتظاهرين”، إبان ثورة يناير/ كانون الثاني 2011.
كما قضت المحكمة ذاتها بعدم جواز نظر دعوى الاتهامات الموجهة للرئيس المخلوع حسني مبارك بـ”التحريض على قتل المتظاهرين”، وبرائته من تهمة الفساد المالي عبر تصدير الغاز لإسرائيل بأسعار زهيدة”، وانقضاء دعوى اتهامه ونجليه علاء وجمال بـ”التربح والحصول على رشوة” لمرور المدة القانونية لنظر الدعوى والمحددة بعشر سنوات.
ومنذ تبرئة مبارك من قتل متظاهري ثورة يناير، خرجت العديد من الدعوات والمبادرات للتوحد مجددا خلف أهداف الثورة، إلا أن الخلافات حول عودة مرسي للحكم من عدمه وشكل المسار الديموقراطي، ومطالبات كل فصيل بالاعتذار عن أخطائه في حق الثورة، كان يحول دون التوصل إلى توافق حول أي من هذه الدعوات والمبادرات.
إلا أنه أعلنت 20 حركة مصرية معارضة، الأحد، الدخول في مناقشات للاصطفاف الشعبي استعدادا للذكرى الرابعة لثورة يناير/ كانون ثان 2011.
ومن أبرز الموقعين على دعوة الاصطفاف: كيان بيان القاهرة (تم تدشينه في مايو/ أيار الماضي، ويتقدمه سيف عبد الفتاح الأكاديمي المعارض والشاعر عبد الرحمن يوسف والسفير السابق إبراهيم يسري)، وصحفيون ضد الانقلاب، وحركة دعم استقلال القضاء، وحركة شباب ضد الانقلاب، والتحالف الثوري لنساء مصر.