السبت , 6 يونيو 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : مبارك (صفحة 3)

أرشيف الوسم : مبارك

الإشتراك في الخلاصات

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع “إسرائيل” .. السبت 5 ديسمبر.. أرقام التعذيب في مصر أكبر من المعلنة والشرطة تتمسك بالتعذيب

أخوال السيسي الصهاينة يتنبأون بانهيار الانقلاب

أخوال السيسي الصهاينة يتنبأون بانهيار الانقلاب

كلب بني صهيون

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع الصهاينة

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع الصهاينة

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع “إسرائيل.. السبت 5 ديسمبر.. أرقام التعذيب في مصر أكبر من المعلنة والشرطة تتمسك بالتعذيب

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*مقتل ضابط ومجند في تفجير مدرعة للجيش بسيناء

لقي ضابط ومجند مصرعهما عصر اليوم السبت، في عملية تفجير استهدفت مدرعة للجيش بحي الأحراش بمدينة رفح، شمال سيناء، فيما أصيب ثلاثة جنود آخرين.

وأفادت مصادر طبية بشمال سيناء، أنه تم نقل جثمان ضابط ومجند تابعين للقوات المسلحة، للمستشفى، وكذلك ثلاثة جنود آخرين بإصابات متفرقة في كامل أنحاء الجسد، وحالتهم خطرة.

يأتي هذا بعد ساعات من عمليات قصف جوي على مناطق مفتوحة جنوب مدينة الشيخ زويد ورفح والتي لم تسفر عن إصابات.

 

 

*إضراب معتقلي سجن المنصورة عن الطعام والزيارة بعد وفاة أحدهم نتيجة الإهمال الطبي

 

*بأمر إثيوبي.. تأجيل اجتماع “سد النهضة” إلى 11 ديسمبر

أعلن أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية في حكومة الانقلاب، اليوم السبت أن وزير خارجية إثيوبيا طلب من وزير خارجية الانقلاب سامح شكري خلال لقائهما على هامش اجتماعات قمة أفريقيا الصين بجوهانسبرج، السبت، تأجيل عقد الاجتماع السداسي لوزراء الخارجية والري بكل من مصر والسودان وإثيوبيا، لينعقد في الخرطوم يومي 11 و12 ديسمبر بدلاً من 6 و7 ديسمبر.

وقال “أبو زيد” في تصريحات صحفية اليوم: إن الوزير الإثيوبي تادروس ادهانوم، أكد أن طلب التأجيل يرجع إلى تكليف مفاجئ صدر له من رئيس الوزراء الإثيوبي، بالمشاركة في زيارة مهمة معه إلى كينيا خلال الفترة المحددة لعقد الاجتماع السداسي.

وكانت الفترة الماضية قد شهدت تأجيلاً متكررًا لجلسات الحوار من قبل الجانب الإثيوبي، خاصة بعد توقيع قائد الانقلاب السيسي اتفاقية السد، وحصول إثيوبيا على صك رسمي بالموافقة علي بناء السد دون شروط.

 

 

*مركز أبحاث عبري: السيسي أكثر العرب حماسًا في التعاون مع “إسرائيل

اعتبر “مركز أبحاث الأمن القوميالإسرائيلي” السيسي أكثر “الزعماء” في المنطقة حماسا للتعاون مع إسرائيل، من أجل تعزيز نظامه ولتحسين قدرته على مواجهة الإسلاميين، لا سيما جماعة الإخوان المسلمين.

وفي دراسة نشرها المركز الذي يعتبر أهم محافل التقدير الاستراتيجي في تل أبيب أمس، شدد على أن “تعزيز وترسيخ النظام المصري وتمكينه من القضاء على الإرهاب الإسلامي هو مصلحة إسرائيلية صرفة، ناهيك عن تقاطع مصالح الطرفين في كل ما يتعلق بقطاع غزّة“.

وأشار المركز إلى أن اعتماد مصر على الغاز الإسرائيلي سيسهم فقط في تعزيز مكانة إسرائيل لدى النظام الحالي في القاهرة، ويزيد من مسوغات التعاون والتحالف معها.

وشدد المركز على أن نخب الحكم المعادية للإسلاميين في العالم العربي وجدت في إسرائيل حليفا مهما جدا، بعد تراجع دور الولايات المتحدة في المنطقة، وهذا ما دفعها لتعزيز التعاون معها بشكل كبير.

وأكد المركز أن التحالف الواقعي الذي يربط إسرائيل بكل من مصر وقبرص واليونان، قد ساهم في تحسين البيئة الإقليمية والإستراتيجية للدولة العبرية.

وأوضح المركز أن طابع التعاون الأمني والاستخباري والعسكري بين إسرائيل والدول التي تطل على البحر الأبيض المتوسط، قد أسهم في تحسين الميزان الاستراتيجي بشكل غير مسبوق.

في السياق، ذكرت الإذاعة العبرية، أن حرص ديوان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو على الكشف عن مصافحته عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب،  وتبادله الحديث معه على هامش قمة “المناخ” في باريس، يأتي ضمن توجه نتنياهو أن يثبت للرأي العام الإسرائيلي والدولي أن سياساته المتشددة تجاه الفلسطينيين لا تؤثر سلبًا في العلاقات الإستراتيجية مع الدول العربية، خصوصًا مصر.

ونوهت الإذاعة الليلة الماضية إلى أن نتنياهو يحرص بتصميم شديد على جعل علاقاته “الدافئة والحميمة جدا” مع السيسي بعيدة عن الجدل الإعلامي، وأقدم على هذه الخطوة لمواجهة الانتقادات التي توجهها له المعارضة اليسارية التي تتهمه بأنه مسئول عن العزلة الدولية التي تعانيها إسرائيل.

وشددت الإذاعة على أن إسرائيل شرعت بالفعل في توظيف علاقاتها الدافئة مع نظام السيسي والأردن ودول عربية أخرى دعائيا، لمواجهة حركة المقاطعة الدولية “BDS”.

ونقلت الإذاعة عن موظف كبير مقرب من تسيفي هاتوبلي القائمة بأعمال وزير الخارجية، قوله: “رسالتنا للنخب الأوروبي والأمريكية واضحة وبسيطة؛ أنه لا يمكنكم أن تكونوا أكثر حرصا على الفلسطينيين من الدول العربية، التي تحرص على تعزيز التعاون والتنسيق معنا، حتى في ظل الأحداث التي تشهدها الضفة الغربية والقدس“.

وأضاف الموظف الكبير: “من خلال الكشف المنضبط عن مظاهر التواصل والتعاون مع الدول العربية المعتدلة، فإننا نحاول أن نقنع العالم بعدم الإصغاء لـBDS”.

 

 

*إداريو الأوقاف” يرفضون “تصبيرة” مختار جمعة

رفض الإداريون والعمال بوزارة الأوقاف عرض وزير الانقلاب مختار جمعة، بتخصيص مبلغ 300 جنيه كـ”بدل زي” على غرار زي الأئمة، مهددين بالإضراب عن العمل حال استمرت المماطلة في تنفيذ مطالبهم.

وأكد العمال تمسكهم بتحسين الأوضاع المالية أسوة بالأئمة، معتبرين ما يطرحه مختار جمعة مجرد مسكنات لاحتواء غضبهم، إلى أن يحدد مصيره عقب انعقاد البرلمان المقبل واختيار التشكيل الوزاري الجديد.

وكان محمد عبد الرازق، رئيس القطاع الديني بأوقاف الانقلاب، صرح بأن “جمعة”، يحاول البحث عن موارد لمساعدة الإداريين الذين لم يشملهم التحسين المادي المخصص للأئمة والمقدر بـ1000 جنيه “بدل صعود منبر”، مشيرًا إلى أن البحث عن هذه الموارد يحتاج وقتًا طويلاً يصل إلى سنة حتى تنتهي اللجان المتخصصة من عملها في تدبير الموارد اللازمة كما تم مع الأئمة.

 

 

*الجيش يستولي على شاطئ جليم “المجاني

كشفت مصادر مطلعة بديوان عام محافظة الإسكندرية أن قيادة المنطقة الشمالية، قد استولت اليوم السبت، على مساحات شاسعة من شاطئ جليم، والذي كان مخصصًا كشاطئ مجاني لأهالي الإسكندرية.

وبحسب المصدر، فإن قيادة المنطقة الشمالية قامت بوضع أسلاك شائكة حول الشاطئ لمنع دخول وخروج أي مدني، وقامت بتعيين مندوب لها للحديث بأن الشاطئ كان يتبع المنطقة العسكرية ويتبع مستشفى القوات المسلحة بسيدي جابر، وأنه سوف يتم تخصيصه لكبار الزوار بالإسكندرية.

جدير بالذكر أن محافظ الإسكندرية الانقلابي السابق اللواء طارق المهدي، قد قلص عدد الشواطئ المجانية للمصطافين وأهالي الإسكندرية وزوارها، فيما دأبت القيادة العسكرية على وضع يدها على عدد من الأراضي والشواطئ استمرارا لهيمنة العسكر على مصر.

 

 

*نص شهادة والدة ضحية تعذيب شبين القناطر أمام النيابة

استمعت النيابة العامة بشبين القناطر، اليوم السبت، بإشراف المستشار أحمد عبدالله، المحامي العام الأول لنيابات شمال القليوبية، لأقوال والدة عمرو أبو شنب، المتهم الذي لقى مصرعه بحجز المحكمة، مُتهمة ضابط وبعض أفراد القسم بتعذيبه مما تسبب في موته.

نص التحقيق وشهادة والدة المتهم والمكون من 3 أسئلة:

 

س/ هل تتهمي أحدًا من ضباط المركز بالتسبب في وفاه نجلك؟

ج/ أيوة أنا بتهم الضابط معتز نور الدين سلامة الشويخ، بتعذيب نجلي حتى الموت واحتجازه بدون وجه حق وتلفيق محضر مخدرات وسلاح على خلاف الواقع وانتهاك حرمه بيتنا دون إذن من النيابة العامة.

 

س/هل شاهدتي نجلك قبل وفاته؟

ج/ أيوة أنا شفته وهو جاي يتعرض على النيابة والحرس شايله وكان بينزف دم من بؤه وقالي «معتز الشويخ هو اللي ضربني وكهربني أنا بموت يا أمي».

 

س/ ما قولك فيما قررة مفتش الصحة بأن الإصابات الموجود بنجلك قديمة العهد وأنه يُعاني من مرض عضوي؟

ج/الكلام ده مش مظبوط وأبني ماكنش فيه إصابات وهما وخدينه ومكنش عنده أي مرض وكان سليم وصحته كويسة.

يأتي ذلك فيما لم يُحضر الضابط المتهم لآخذ أقواله بسراي النيابة ولم يرد تقرير الطب الشرعي أو الصفة التشريحية حتى الأن.

 

 

*السيسي باع أحمد موسى .. السفارة المصرية تجاهلته و لم ترسل محامياً للدفاع عنه

قرر القضاء الفرنسي الإفراج عن الشباب المصري المتهم بالإعتداء على أحمد موسى في باريس

وكتب الصحفي أحمد عطوان عبر حسابه على “فيس بوك” : مبروك البراءة ياشباب…القضاء الفرنسى يفرج عن الثوار الأحرار…براءة

وأضاف : براءة الابطال الاربعة اللى عملوا الجلاشة فى فرنسا مع أحمد موسى

وتابع قائلا : السيسى باع أحمد موسى ولم يحرص محامى السفارة للحضور امام المحكمة

كما أكد المحامى حسن عكرمى ، المسئول عن الدفاع عن الشباب الأربعة أن السفارة المصرية لم ترسل محاميا وتجاهلت الدفاع عن أحمد موسى لذلك قرر القضاء الفرنسي الإفراج عن الشباب

وكان موسى قد زعم ان السيسي كان غاضبا بشدة بسبب ما تعرض له موسى ، و أنه قام بإبلاغ وزير الداخلية الفرنسي وعبر له عن غضبه .

 

*الشرطة تتمسك بالتعذيب.. إذًا لماذا قام الشعب بالثورة؟!

ما إن أحكمت عناصر الانقلاب في مصر قبضتها على مقاليد الحكم، لأسبابٍ لا مجال لذكرها هنا، حتى عادت أجهزة الأمن إلى سابق عهدها في العنف، ولكن بتعسف أشد، وشراسة أكثر انفلاتًا من ذي قبل.

انتقام العقرب

اليوم اتهمت منظمة هيومن رايتس مونيتور، إدارة سجن العقرب، بمنع 10 شباب متهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”خلية الظواهري”، من التوقيع على نقض حكم الإعدام الصادر بحقهم.

وقالت “مونيتور”: إن “تعمّد إدارة سجن العقرب شديد الحراسة، المساهمة في حرمان عشرة شبان من حقهم في الحياة، يعد سابقة ترفضها جميع المواثيق والأعراف الدولية“. 

وفي حملة منظمة لانتهاك حقوق الإنسان والمواطن، اشتدت على أجهزة الأمن ضغائن الانتقام، لما أصابها من نقد علني لم تتعود عليه قبل الثورات، وألحت عليها الرغبة في التعويض عنه، عبر منع المحكومين ظلمًا بالإعدام من الدفاع عن أنفسهم.

ومن الواضح أنه، في غياب الشرعية والمحاسبة ، لا تتعلم أجهزة القمع من تجربتها، بل تزداد تمسكًا بمنطق القوة والقمع والبطش مع سبق الإصرار والترصد.

اعتراف

داخلية الانقلاب ومع اقتراب ذكرى ثورة 25 يناير 2011، تزداد شراسة وعنادًا وتمسكًا بالبطش والقمع والتعذيب، وتلخص الدرس الذي خرجت به من الثورة في أنها لم تستخدم ما يكفي من القوة والعنف في قمع الشعب وترهيبه!.

وفي اعتراف تأخر كثيرًا أكد ناصر أمين، مدير مكتب الشكاوى في المجلس القومي لحقوق الإنسان، أن عمليات التعذيب داخل أقسام شرطة الانقلاب ممنهج وليست أخطاء فردية، كما زعم “السيسي” في لقائه بطلاب كلية الشرطة.

وأضاف مدير مكتب الشكاوى خلال مداخله له مساء أمس الجمعة لقناة “دويتشه فيله” أن أرقام التعذيب أكبر بكثير من الأرقام التي تعلن عن طريق وسائل الإعلام، أو منظمات حقوق الإنسان أو الشكاوى التي ترد للمجلس القوي لحقوق الإنسان.

وأكد أن الوضع في مصر فيما يتعلق بمعدلات التعذيب والعنف والقسوة أصبح أسوأ، مما كان قبل يناير 2011، وذلك بزيادة معدلات العنف والتعذيب، مشددًا على أن حل ظاهرة التعذيب يأتي من خلال إستراتيجية لمكافحة التعذيب وليس إنكارها، وإحالة بعض المتورطين فيها للتحقيق ولمحاكم الجنايات.

وأضاف أن تكرار ظاهرة التعذيب في أقسام الشرطة رفع مستواها من الحالات الفردية لمستوى الحالات المنهجية، موضحًا أن قصور آليات البحث الجنائي لدى المباحث الجنائية يدفع بالعاملين بالمباحث الجنائية لتعذيب المتهمين للحصول على معلومات.

شرعنة الظلم

وتشهد مقار الاحتجاز وسجون الانقلاب في مصر عمليات تعذيب ممنهج، للاعتراف بتهم وجرائم لا صلة للمحتجزين بها، ووثق العديد من منظمات حقوق الإنسان طرفًا من هذه الانتهاكات والجرائم الممنهجة، وبلغت حالات الوفاة نتيجة التعذيب أو الإهمال الطبي داخل سجون الانقلاب أكثر من 260 حالة منذ يوليو 2013، كان آخرها أمس للمعتقل “محمد عوف والي سلطان” مدرس 42 عامًا، نتيجة للإهمال الطبي المتعمد بسجن المنصورة العمومي.

والقوى الثورية استنتجت بعد الانقلاب، أنه لا يجوز أن تتسامح مع مرتكبي جرائم التنكيل والتعذيب، وأن أي ثورةٍ ديمقراطيةٍ لا بد أن تبدأ عملية الإصلاح الشامل التي يفترض أن تتبعها، بتغيير بنية جهاز الأمن وعقليته ووظيفته، وثقافة عناصره حتى كأفراد؛ وينطبق ذلك على الأجهزة التي تتستر على أجهزة الأمن، وتتواطأ معها، مثل جهاز العدل من نيابة وقضاء، والذي يعمل بسهولةٍ غير محتملة، كجهاز شرعنة الظلم وتحليله.

تجاوزت الإنسانية مرحلة العبودية، وأصبحت الكرامة ورفض الذل من مكوّنات شخصية المواطن، ولذلك، لا تقبل غالبية الناس العنف الجسدي وسيلة للتعاطي معها، ولا تتحمله على المدى البعيد، وهذا من أهم دروس ثورة 25 يناير2011، التي إن نسيها الجلادون، ولا يجوز أن ينساها الضحايا.

 

 

*بعد حصوله على 11 مقعدا فقط..”النور”: الإخوان وراء نتائجنا المتواضعة

 أكد مجدي سليم، عضو المجلس الرئاسي لحزب النور المؤيد للانقلاب، أن قطاعا كبيرا من السلفيين تأثر بمقاطعة جماعة الإخوان المسلمين للانتخابات البرلمانية ، الأمر الذي تسبب في ضعف النتائج التي حصل عليها الحزب.

وقال سليم، في تصريحات صحفية، اليوم السبت، إن السلفيين ليسوا كتلة واحدة، وبالتالي فمن الوارد عدم نزول وتصويت السلفيين إلى “النور”، مشيرا إلى أن قطاعا من السلفيين قاطع  الانتخابات بسبب الموقف المؤيد لجماعة الإخوان، وبالفعل كان هذا أحد العوامل في قلة عدد ممثلي الحزب في المجلس المقبل.

وأضاف سليم ، أن عامل ضعف الحشد السلفي يأتي في ذيل العوامل التي أثرت على حصة الحزب في الانتخابات.

تصريحات”سليم” تأتي علي وقع الصفعة التي تلقاها الحزب خلال انتخابات “برلمان العسكر” والذي لم يحصد فيها سوي علي 11 مقعدا على الفردي خلال الانتخابات، بينما لم يتمكن من حصد أي من مقاعد  القوائم التي تم حصرها على قائمة “حب مصر” الموالية للسيسي أيضا.

 

 

*ناصر أمين: أرقام التعذيب في مصر أكبر من المعلنة وتفوق ما قبل 25 يناير

قال ناصر أمين، مدير مكتب الشكاوى في المجلس القومي لحقوق الإنسان أن أرقام التعذيب أكبر بكثير من الأرقام التي تعلن عن طريق وسائل الإعلام أو منظمات حقوق الإنسان أو الشكاوى التي ترد للمجلس القوي لحقوق الإنسان.

وأضاف أمين في مداخلة هاتفية لقناة “دويتشه فليه” مساء أمس الجمعة :” هناك الكثير من حالات التعذيب التي لم يتم الإبلاغ عنها، وضحاياها لم يلجأوا لمنظمات ومؤسسات للتحقيق فيها، وظاهرة التعذيب في مصر قديمة تعود لعقود ماضية ولم تحظى بالاهتمام الكاف من قبل من الدولة، واكتفت الدولة بانكار الظاهرة وإحالة بعض المتورطين لمحاكم الجنايات“.

وأشار عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان أن تكرار ظاهرة التعذيب في أقسام الشرطة رفع مستواها من الحالات الفردية لمستوى الحالات المنهجية، موضحا أن قصور آليات البحث الجنائي لدى المباحث الجنائية يدفع بالعاملين بالمباحث الجنائية لتعذيب المتهمين للحصول على معلومات.

وأكد ناصر أمين بعد ذلك أن الوضع في مصر فيما يتعلق بمعدلات التعذيب والعنف والقسوة أصبح أسوأ مما كان قبل يناير 2011 وذلك بزيادة معدلات العنف والتعذيب، لافتًا إلى أن الفارق بين الوضع الحالي وما قبل 25 يناير هو ارتفاع مساحات ومعدلات إحالة الضباط للتحقيق، ومؤكدا أن حل ظاهرة التعذيب يأتي من خلال استراتيجية لمكافحة التعذيب وليس انكارها وإحالة بعض المتورطين فيها للتحقيق ولمحاكم الجنايات.

 

 

*تأجيل هزلية “فض اعتصام النهضة” وتغريم مأمور قسم العمرانية

قررت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار معتز مصطفى خفاجي، اليوم، اليوم السبت، تأجيل محاكمة 379، من بينهم 189 معتقلاً، في هزلية  “فض اعتصام النهضة، إلى جلسة 10 يناير المقبل، بسبب تغيب 6 معتقلين عن الحضور.

كما قررت المحكمة، تغريم مأمور قسم العمرانية ألف جنيه؛ لتسببه في تعطيل سير الدعوى، بعدم إحضار المتهمين.

وكان من المقرر بجلسة اليوم استكمال عملية فض أحراز القضية، التي بدأت الجلسة الماضية والتي تم خلالها بدء عملية فض الأحراز، والتي كانت عبارة عن أسطوانات مدمجة ضمت عددًا من المقاطع الخاصة بالاعتصام، وكذلك صورًا فوتوغرافية خاصة بالاعتصام أيضًا.

وطالب دفاع المعتقلين في القضية خلال الجلسات الماضية، بإخلاء سبيلهم على ذمة القضية، عملاً بالمادة 143 من قانون الإجراءات الجنائية، نظرًا لانقضاء مدة حبسهم احتياطيًّا، لمرور أكثر من عامين على حبسهم.

 

*تاجيل هزلية “التخابر مع قطر” لفحص مستندات الرئاسة

أجلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، نظر جلسات القضية الهزلية المعروفة بـ”التخابر” مع قطر، التي يحاكم فيها الرئيس الشرعي للبلاد د. محمد مرسي و10 آخرين. إلى جلسة 16 ديسمبر الجاري للاطلاع على تقرير اللجنة المشكلة من رئاسة الجمهورية لفحص مستندات الرئاسة المحرزة بالقضية، تمهيدا لمناقشتها بالجلسة المقبلة

 

 

*صحيفة مصرية: “السيسي” يتناول إفطاره مع “كلاب” كلية الشرطة

نشرت صحيفة “المصري اليوم”، خبرا بعنوان “السيسي يتناول إفطاره مع كلاب كلية الشرطة”، على موقعها الإلكتروني، ثم حذفت الخبر بسرعة وجعلت عنوانه ” السيسي يتناول الإفطار مع طلاب كلية الشرطة“.

وكان عبد الفتاح السيسي رئيس النظام المصري، قام صباح الخميس بزيارة مفاجئة لأكاديمية الشرطة، تفقد خلالها التدريبات الصباحبة للطلاب وتناول معهم الإفطار.

يذكر أن صحيفة “المصري اليوم” مملوكة لرجل الأعمال المصري صلاح دياب، الذي كان قد تم القبض عليه منذ فترة بتهمة حيازة أسلحة بدون ترخيص وتم تصويره والقيود الحديدية في يده، وهو ونجله، ثم  تم الإفراج عن صلاح دياب بعد ذلك.

وقد أثارت صورة صلاح دياب والقيود في يده جدلا واسعا في مصر، حيث اعتبر نشطاء وإعلاميون أن تلك الصورة هي رسالة من نظام السيسي لصلاح دياب بعد أن بدأت صحيفة “المصري اليوم” نشر موضوعات ضد نظام السيسي.

 

 

*أهالي “المنزلة” بـ‏الدقهلية يلقون القبض على شابين يحملان لحم حمير لتوزيعه

ألقى أهالي قرية “المواجد” بمركز “المنزلة” القبض على شابين من قرية العامرة” يستقلان تروسيكل محمل بلحوم حمير مذبوحة، وبعد القبض عليهما تبين أنهما كانا ينتويين توزيعها على المواطنين على أنها لحوم بقر.

كما قام الأهالى بعدها باقتياد الشابين إلى نقطة شرطة “البصراط” بالمركز للتحقيق معهما.

 

 

*قبول تنازل مبارك ونجليه على استشكالهم فى تنفيذ عقوبتي الرد والغرامة بـ”القصور الرئاسية”

قضت الدائرة التاسعة بمحكمة شمال القاهرة برئاسة المستشار صلاح محجوب، اليوم، بقبول التنازل المقدم من، المخلوع حسني مبارك الرئيس الأسبق ونجليه علاء وجمال عن الاستشكال المقدم للمحكمة على تنفيذ عقوبتي الرد والغرامة.

وكان مصطفي أحمد علي، المحامى بمكتب فريد الديب، تقدم، اليوم، إلى هيئة المحكمة بحافظة مستندات تتضمن تنازل المخلوع حسنى مبارك الرئيس الأسبق ونحليه علاء وجمال عن الاستشكال المقدم للمحكمة علي تنفيذ عقوبتي الرد والغرامة.

واستند في طلبه على سبق صدور أمر من القاضي الجزئي المختص بمحكمة مصر الجديدة، بإرجاء تنفيذ عقوبة الغرامة والرد لحين الفصل في الطعن بالنقض.

وأرجأ المستشار صلاح محجوب نظر الاستشكال لآخر الجلسة لنظره في غرفة المشورة، وذلك طبقاَ لقانون الإجراءات الجنائية.

فيما يُذكر أن جلسة نظر طعن مبارك ونجليه في قضية القصور الرئاسية أمام محكمة النقض مقرر نظرها السبت 12 ديسمبر الحالي.

كانت محكمة النقض قد قضت بإلغاء الحكم الصادر بمعاقبة المخلوع مبارك بالسجن المشدد 3 سنوات، ومعاقبة نجليه علاء وجمال بالسجن المشدد 4 سنوات لكل منهما، وإلزامهم برد مبلغ 21 مليونًا و197 ألف جنيه، وتغريمهم متضامنين مبلغ 125 مليونًا و79 ألف جنيه، وقررت محكمة النقض إعادة المحاكمة أمام دائرة جنائية أخرى.

 

 

*مرشح عن حزب الوفد: 175 متوفيا بكشوف الانتخابات.. وسأطعن علي النتيجة

تقدم طارق عبدالعزيز، المحامي والمرشح عن حزب الوفد بالدائرة الخامسة ومقرها مركزى دكرنس وبنى عبيد بطعن، إلى محكمة القضاء الإداري بوقف إعلان نتيجة انتخابات الدائرة وإعادتها من جديد بعد اكتشاف تصويت 175 متوفيا داخل لجنة بالدائرة.

وقال: إنه فوجئ بتأخر وصول صندوقين بإحدى اللجان التابعة للدائرة وبسؤال رئيس اللجنة العامة للانتخابات أكد أن الصناديق تأخرت في الوصول، وتم فرز جميع الصناديق ولم يتبق سوى صندوقين.

وأضاف أنه بمراجعة كشوف الناخبين تبين وجود 157 اسمًا من المتوفين تم التوقيع والبصم لهم في الكشوف وأدلوا بأصواتهم مما يعد تزويرا لصالح أقرب منافس لي، والذي وصل الفرق بيننا إلى 100 صوت فقط.

وأكد عبدالعزيز أنه تقدم بدعوى قضائية ومن المنتظر أن يتم تحديد جلسة عاجلة لنظر الطعن، ووقف الانتخابات بالدائرة وإعادتها من جديد.

 

 

*بعد حالات وفاة.. المصريون أكثر جرأة في مواجهة انتهاكات الشرطة

كانت فتحية هاشم تستعد للنوم عندما اقتحم رجال شرطة بالزي المدني منزلها واقتادوها إلى سيارة فان وأمروها بأن ترشدهم عن شقة ابنها عمرو أبو شنب.

وبعد ثلاثة أيام رأت رجال الشرطة يصحبون ابنها إلى النيابة للتحقيق معه. وكان رجلا شرطة يمسكان به وهو يسير بصعوبة شاحب الوجه والدم يغطي أعلى ملابسه. وقال لها إنه تعرض للضرب والصعق بالكهرباء. وبعد ساعات مات. كان عمره 32 عاما.

خلافا لما فعلته أسر عشرات المصريين الآخرين الذين تقول منظمات حقوقية إنهم يموتون في مراكز الاحتجاز سنويا نشرت أسرة أبو شنب قصة ابنها على الملأ. وفعلت الشيء نفسه أسرتا رجلين آخرين ماتا تحت التعذيب في قسمي شرطة آخرين في غضون الأسبوع نفسه.

وأثار تعدد الوفيات في فترة وجيزة اهتماما إعلاميا نادرا كما تسبب في احتجاجات شوارع ردت على قسوة الشرطة. وكانت قسوة الشرطة أحد أسباب انتفاضة 2011 التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك قبل خمسة أعوام.

قالت أم عمرو وهي تنوح في فناء منزل الأسرة بقرية طحانوب في محافظة القليوبية المجاورة للعاصمة المصرية القاهرة من الشمال “لو ألف مليون ضابط ماتوا قدام (أمام) عيني مش حابكي عليهم بسبب ابني.”

وأضافت “النار اللي في قلبي مش حتنطفي لحد اللي قتل ابني ما يموت زيه (مثله)”.

مصر لها تاريخ طويل من الانتهاكات في ظل حكم ضباط من الجيش. وكانت الانتفاضة التي أطاحت بمبارك قد بدأت في صورة مسيرة احتجاج في عيد الشرطة يوم 25 يناير 2011. وأسهمت في اشعال الانتفاضة صفحة (كلنا خالد سعيد) على فيسبوك وهي صفحة أطلقها نشطاء بعد ضرب هذا الشاب حتى الموت بأيدي رجلي شرطة في مدينة الإسكندرية الساحلية.

وبعد ما يقرب من خمسة أعوام تسببت الوفيات الجديدة في ضغط نادر على ضابط الجيش الذي صار رئيسا عبد الفتاح السيسي. وأطلقت أسرة أبو شنب صفحة (كلنا عمرو أبو شنب) على فيسبوك.

وفي مدينة الإسماعيلية شرقي القاهرة أشعل محتجون النار في إطارات السيارات بعد وفاة طبيب بيطري في منتصف العمر في الحجز بعد ساعات من اقتياده من صيدلية زوجته يوم 25 نوفمبر تشرين الثاني.

وفي مدينة الأقصر بجنوب البلاد أطلقت الشرطة قنابل الغاز المسيل للدموع على محتجين اشتبكوا معها وأشعلوا النار في إحدى السيارات يوم 27 نوفمبر تشرين الثاني احتجاجا على وفاة رجل في الحجز بعد قليل من اقتياد رجال شرطة له من مقهى كان يجلس فيه. وألقت الشرطة القبض على 24 شخصا شاركوا في الاحتجاج لكنها أطلقت سراحهم فيما بعد.

تقول والدة أبو شنب “السيسي اللي انتخبناه.. أبو الدولة اللي المفروض يحمينا. (هل) يصح انهم ياخدوا ولادنا من بيوتهم ويقتلوهم؟

* “حكم القانون

حاول السيسي إظهار أن الرسالة وصلت. ففي زيارة مفاجئة لأكاديمية الشرطة يوم الخميس شكر الرئيس المصري الشرطة على إنجازاتها وقال إن تجاوزات الشرطة محدودة لكن يجب ألا تمر دون عقاب. وقال “عايزين نرسخ دولة القانون“.

بشأن الحالات الثلاث الجديدة تقول السلطات إنها تجري تحقيقات حولها وإنها ستعاقب أي رجال شرطة تثبت إدانتهم.

في قضية أبو شنب قال مصدر قضائي إن النيابة تحقق مع ضابط شرطة رغم عدم فتح تحقيق رسمي للآن حول كيف مات ولماذا. وتنتظر النيابة تقرير الطبيب الشرعي.

وجاء في تقارير طبية اطلعت عليها رويترز أن مسؤولا صحيا فحص الجثة سجل أن بها نزيفا من الفم والأنف وكدمات وتقيحات. لكن تقريرا تاليا عزا حالته إلى مرض سابق.

واتهمت الشرطة أبو شنب بالاتجار بالمخدرات وقالت إنها ضبطت معه كمية من الهيروين وسلاحا ناريا. وتنفي أسرته أنه كان مريضا وقت إلقاء القبض عليه. كما تنفي صلته بأي نوع من الجريمة.

وتقول أسرته إنه كان يعمل في مبنى تحت الإنشاء في القاهرة. وتقول إنه ترك زوجة وولدين.

وكان نشطاء حقوقيون دعوا الحكومة إلى إنشاء هيئة مستقلة للتحقيق في مزاعم قسوة الشرطة.

وفي 2013 و2014 أحصت (المبادرة المصرية للحقوق الشخصية) 114 حالة وفاة في مراكز الاحتجاز الشرطية. وقالت المنظمة إن من المرجح أن الأعداد الحقيقية أكبر. ولا تزال المنظمة ترصد وقائع العام الحالي.

وقال كريم النارة من المبادرة المصرية للحقوق الشخصية إنه ما دامت الشرطة تتعامل مع حالات الوفاة على أنها حوادث فردية فلن يتغير شيء مشيرا إلى أن وزارة الداخلية تحتاج إلى الاعتراف أولا بأن هناك مشكلة منهجية وثقافة حصانة تجعل الشرطة تشعر أنها يمكن أن تفلت بأعمال العنف.

وقال مصدر في وزارة الداخلية “لا أستطيع التعليق على أية اعداد لمتوفين داخل أقسام الشرطة ولكن ما يمكنني أن أقوله أنه لا تستر على جريمة.”

وأضاف “نعم هناك تكدس في أقسام الشرطة وتم عقد اجتماع مع وزير الداخلية قبل ستة أشهر تقريبا وتم وضع حلول لذلك.”

وألقى عزت غنيم من (التنسيقية المصرية للحقوق والحريات) باللوم على ثقافة انتزاع الاعترافات الموجودة في الشرطة بحسب قوله.

وقال فكرة الاحتواء لن تحدث لأن المنهجية التي تتبعها الشرطة في استجواب المواطنين بشكل عام لم يطرء عليها تغيير ولم يتم تدريب الضباط على استخدام الأساليب الحديثة في الاستجواب دون تعذيب او اكراه مادي أو معنوي. لذا فكل محاولات النظام في احتواء الظاهرة ستفشل أمام الاستسهال في اجبار المتهم على الاعتراف على أي جريمة حتى ولم لم يرتكبها وهناك أمثلة كثيرة على هذا.”

 

* “ليتعلم درسا

في الإسماعيلية تسبب موت الطبيب البيطري عفيفي حسني عفيفي في سيل من الانتقادات من الهيئات التي تمثل الأطباء البيطريين والصيادلة. وضغطت تلك الهيئات من أجل توجيه تهمة القتل لرجال الشرطة الذين ألقوا القبض عليه.

وتظهر لقطات على كاميرا للأمن نشرت على الانترنت ثلاثة رجال بالزي المدني يدفعون عفيفي إلى ركن في الصيدلية ويضغطون على جسمه ويجرونه من عنقه.

وقالت الشرطة في بيان إنها ألقت القبض على عفيفي للاشتباه بأنه يبيع مخدرات مخبأة في سيارة أوقفها خارج الصيدلية وإنه أصيب بنوبة قلبية. وقال قريب له إن أحد رجال الشرطة المشاركين في الواقعة صديق لابن صاحب العقار الذي توجد به الصيدلية وإنه ضايق الأسرة لتنهي عقد إيجار الصيدلية.

وعندما وصلت زوجة عفيفي إلى قسم الشرطة وجدته في حالة سيئة توفي بعدها بقليل في المستشفى.

وألقي القبض على ضابط شرطة بتهم ضرب عفيفي ودخول الصيدلية دون إذن النيابة. وجاء في تقرير مبدئي للطب الشرعي اطلعت عليه رويترز أنه جار التحقيق في جرح أسفل عنق الرجل. ولم يصدر تقرير نهائي من الطب الشرعي بعد.

وفي الأقصر تسبب موت العامل في متجر للتحف المقلدة طلعت شبيب الرشيدي في احتجاج عنيف بالمدينة. وقال قريب له إن الشرطة ألقت القبض على الرشيدي وضربته ليتعلم درسا بعد مشاجرة مع رجل شرطة.

وقالت مصادر قضائية إن النيابة في المدينة أمرت يوم الجمعة بحبس أربعة ضباط شرطة لمدة أربعة أيام على ذمة التحقيق معهم بتهمة ضرب الرشيدي حتى الموت.

وأضافت أن تقرير الطب الشرعي أظهر أنه تلقى ضربات على الظهر والعنق تسببت في قطع في الحبل الشوكي أودى بحياته.

على غرار القضيتين الأخريين اتهمت الشرطة الرشيدي بالاتجار بالمخدرات وهو ما نفته أسرته.

وقال أحمد يوسف الرشيدي ابن عم طلعت شبيب الرشيدي “وافرض.. هو يعني علشان بيتعاطى مخدرات يموتوه؟ ده مبرر بالنسبة لهم.” وأضاف “طلعت الدنيا كلها زعلت عليه. طلعت مات وساب (ترك) أربعة عيال وأمهم وأكبرهم عنده 17 سنة.. دلوقتي (الآن) من هيعولهم؟

 

 

*كيف تعمل السفارات المصرية في تعقب المعارضين للنظام بعد 3 يوليو؟

في الفترة المُمتدة التي أعقبت عزل الرئيس السابق “محمد مرسي”، وصعود وزير الدفاع آنذاك:  “عبد الفتاح السيسي” لمنصب رئيس الجمهورية، وما تلاه من تنصيبه رئيساً للجمهورية، تعاظم الدور الأمني والتسويقي للسفارات المصرية في الخارج، خصوصاً بعد أن ظل الإعلام الخارجي يمثل حلقة صعبة وعصية على النظام المصري بعد فشل الجهود  في تسويق 30 يونيو وتغيير الصورة  لدى مراكز الأبحاث الغربية ووسائل الإعلام الأمريكية بالأخص .

بالتوازي مع هذا الدور التسويقي للسفارات المصرية بالخارج، برز دور آخر مرتبط بإيلاء أهمية أكبر للجانب الأمني للمسئول الأمني داخل السفارة، والمرتبط بالتحريات عن  مهام وأدوار الباحثين المصريين في الخارج، خصوصاً المُعارضين للنظام الحاكم، وأبرز أنشطتهم

 التحريات الأمنية والمُراقبة: وسيلة  تحقق السفارات من الميول السياسية للمصريين بالخارج 

المُراقبة هي أبرز السياسات التي تعاظمت ضمن أولويات السياسات للسفارات المصرية في الخارج من خلال عملية تتبع ورصد أنشطة الباحثين المعروف عنهم مواقفهم المُناهضة للنظام الحاكم، سواء كانت هذه المراقبة بطريقة مُباشرة أو غير مُباشرة.

مصدر بحثي داخل واشنطن تحدث لـ “ساسة بوست” عن أبرز الآليات المُتبعة من جانب السفارة المصرية في إجراءات المُراقبة المُتبعة من جانبهم على المصريين في الخارج ممن لديهم سياسات نقدية حيال النظام: “بمعايير ما بعد 3 يوليو، إذا رأت السفارة المصرية أن هناك خطرا على الأمن القومي المصري، فإنها السلطات الأمنية الأمريكية؛ لكي تراقب الشخص، هذه هي حدود السفارات والقنصليات هناك، بعد أن يتم الإبلاغ، حينها تبدأ السلطات الأمنية ـ غالبًا ـ الـ FBI ) ) في عملية مراقبة وتحر دقيقتين عن الشخص المبلغ عنه، هذه المراقبة قد تمتد لتشمل يومه بكامل التفاصيل”.

( ي . ع ) باحث في مجال علم الاجتماع السياسي بفرنسا، تعرض للتوقيف من السفارة المصرية منذ 3 شهور؛ على خلفية نشره مقالا بأحد المراكز البحثية المُستقلة العربية، من خلال استدعائه بمقر السفارة بباريس: “طلبتني السفارة؛ كي أقابلهم، بحجة وجود أمر هامٍ ينبغي التواصل معي بشأنه، ثم التقيت أحد المسئولين بالسفارة، وليس السفير، وناقشني في عدد من النقاط المذكورة بالمقال: من خلال ضرورة الكف عن بث الشائعات المُغرضة في الدوريات الأجنبية التي تهدد استقرار الوطن، طالباً مني التفحص فيما أكتب قبل نشره من أجل سمعة الوطن”.

الباحث المصري المتواجد بفرنسا، فوجئ ببعض العناصر الأمنية التي انتقلت لمنزله بمصر، وجلست مع والده؛ لأخذ تحريات عنه وعن ولده، وأسباب سفره للخارج، وعن الخلفية الدينية للأسرة، والمادية، مؤكداً أن هذه العناصر أبلغت والدي بأنها إجراءات طبيعية لسلامة ابنه في الخارج”، معللين ذلك “بتفكك البلاد، ومحاولة الحفاظ على أمننا القومي”.

عبدالله هنداوي”، باحث في العلوم السياسية “وقعت له واقعة مُشابهة للوقائع السابقة: “شاركت بصفتي مُتحدثاً في ندوة عن الاختفاء القسري من شهور في أحد الندوات المُنظمة داخل أهم المراكز البحثية الكبيرة بواشنطن، وفي حديثي انتقدت السيسي” وسياسته القمعية حيال المُعتقلين دون تهم واضحة، وأنه ديكتاتور، وذلك بعد حديث لأحد الداعمين له والمروجين لنظامه باعتباره خصماً للإرهاب”.

يضيف هنداوي” أنه بعد انتهاء الجلسة، قدم إلى شاب ثلاثيني العُمر، وعرف نفسه بصفته أحد الدبلوماسيين المصريين العاملين في السفارة المصرية بواشنطن، وتحدثنا عن الأوضاع داخل مصر، ومآلات السياسة الحالية في مصر، ومُتابعته لمقالاتي بشكل دوري، والمنشورة بعدد من المراكز البحثية، ثم أخذ النقاش يتجه لتحريات أمنية منه بسؤالي عن بعض الأسماء المُحددة داخل واشنطن، وطبيعة أنشطتها، وأبرز المصريين المُحاضرين في هذه الندوات، وأسمائهم الرباعية، ومواطنهم الأصلية في مصر،  مُعللاً هذه الأسئلة بقوله: “إنهم من السفارة، وإنهم يتتبعون الشباب للاطمئنان عليهم في الغربة”!

إسماعيل الاسكندراني”: باحث في علم الاجتماع السياسي، استوقفته السلطات الأمنية في مطار الغردقة أثناء رجوعه من برلين؛ للاطمئنان علي والدته المريضة، لتنقله إلى مباحث مقر أمن الدولة بالقاهرة، موجهة له اتهام الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة، ونشر أخبار كاذبة، وتحريضية على الجيش والشرطة، وتُشير الدلائل الأولية إلى تورط  السفارة المصرية في برلين، مع عدد من الأجهزة الأمنية التي ساهمت في تجميع التحريات عنه منذ شهر مايو، العام الحالي، بجانب عدد من الأجهزة الأمنية، مُتمثلاً دورها في رصد أنشطة  “إسماعيل” بالمراكز البحثية، ومراجعة بعض الأوراق البحثية الصادرة عنه بالخارج، رغم عدم وجود ذكر للسفارة في المحاضر الرسمية للتحقيقات وفق ما أشارت زوجة  “الإسكندراني”.

يحكي “عبد الرحمن عياش”، وهو باحث مصري متواجد بالخارج، عن وقائع اعتقال “إسماعيل الاسكندراني”: “الأمر مرتبط بالورشة التي عقدت في ألمانيا، أكتوبر الماضي،  حيث اعترضت السفارة المصرية على الحضور فيها بشكل رسمي، ثم تطور الأمر لاحتجاج من وزير الخارجية المصري  للسفارة الألمانية في مصر، مشيرا إلى أن الورشة كانت عن الإرهاب في مصر، وكيفية تفكيكه”.

يضيف عياش”:  “إن المؤسسة المنظمة للورشة أخبرت جميع المصريين، بعد احتجاج السفارة، بعدم ضمان سلامتهم عند عودتهم إلى مصر، ولكنهم حضروا جميعا، وتحدث إسماعيل عن الإرهاب في سيناء، مؤكدا على أن الحاضرين تواصلوا مع السفارة المصرية؛ لمعرفة أوجه الاعتراض، واكتشفنا أن حضورا أكاديميا من المعارضين للإخوان كان السبب، إلا أنه أوضح أن السفارة أرسلت تقريرا ضد إسماعيل؛ لمشاركته في الورشة، وأن جميع المصريين عادوا إلى مصر، ولم يتم التحقيق معهم، وقرر إسماعيل أن يزور أكثر من بلد، وعند عودته تم احتجازه.

مُصطفي السيد”، باحث مصري بأحد الجامعات النرويجية، تعرض لموقف مُشابه خلال تواجده في النرويج الشهر الفائت، بعد إرسال السفيرة المصرية في النرويج لاستفسار للخارجية النرويجية عن سبب تواجده، وطبيعة البرنامج الأكاديمي المسئول عنه، كما تواصلوا مع الجامعة في النرويج التي أحاضر فيها؛ بشأن هذا الأمر أيضاً .

سوسن غريب”، منسقة حركة 6 إبريل، بواشنطن تتذكر وقائع عديدة تعرضت لها بشكل شخصي، عن طريق الأفراد الذين تعتمدهم السفارة المصرية بواشنطن؛ للتجسس على النشطاء والباحثين بشكل غير مباشر، تصفهم قائلة: “معظم (الأمنجية) يكونون من طلبة الدكتوراه من البعثات المصرية؛ لأنهم ممسوكون من رقبتهم؛ بسبب قيام الدولة بالإنفاق عليهم، وذكرت سوسن أن هناك قصة مشهورة بعد الثورة لأحد طلبة البعثات الذين قطع عنه الدعم؛ بسبب “توجهاته الثورية” ولأنه “رفض أن يبيع ضميره، وأضافت: “للأسف، فيه غيره باع”، وهذا السبب الرئيس وراء نقلهم للأمور.

تضيف سوسن” أن هناك “مُخبرين” من نوعية أخرى من المصريين الذين ليس لهم عمل مُحدد، أو مصدر رزق ثابت، فتعتمده السفارة كـ “مُخبر” لديها، وفقا لوصفها: “فإنهم يحصلون أرزاقهم عبر كتابة هذه التقارير”..  وأن منهم من “يسبك الدور، ويقولك مرسي، راجع أو يسقط حكم العسكر” كما يتواجدون أحيانا في المظاهرات المناهضة للنظام في الخارج.

يقول مُساعد وزير خارجية سابق لـ “ساسة بوست”: إن داخل كُل سفارة من السفارات المصرية بالخارج، يتواجد معه مسئول أمني من جهاز المخابرات في السفارة، وهو موجود عادة في كل سفارات مصر  بالخارج، مؤكداً أن هذا الأمر “طبيعيوتنحصر مهامه في رصد الأنشطة، وتحركات المصريين في الخارج، التي تثير الريبة، وتهدد الأمن القومي.

السفارات تستعين بشركات العلاقات العامة 

في نهاية شهر أكتوبر  من عام  2013، ظهرت صورة للعقد المُبرم بين الحكومة المصرية وشركة  “جلوفر بارك”  للعلاقات العامة، والذي بموجبه تدفع الحكومة المصرية 250 ألف دولار أميركي شهرياً للشركة (قرابة مليوني جنيه مصري)، على أن تضاف إليها تكاليف الحملات الترويجية للإعلان، وأية خدمات أخرى تنفذها الشركة، فيما وصفته الهيئة العامة للاستعلامات المصرية التابعة لرئاسة الجمهورية بأنه “لا يكلف الحكومة أية أعباء مالية”.

تُظهر الوثيقة المُسربة عن صيغة التعاقد المنشور بين السفارة المصرية في أمريكا وشركة العلاقات العامة “جلوفر بارك”، وأنه خلال الفترة الممتدة ما بين أغسطس وأكتوبر الأول 2013، تكلفت الخدمات الإضافية ما يوازي مبلغ  96 ألف دولار أميركي، ما يعادل 700 ألف جنيه مصري) خلافاً لقيمة التعاقد الأصلي بين الشركة والحكومة المصرية 250 ألف دولار شهرياً) وتوزعت هذه المبالغ على خدمات نفقات السفر، والاتصالات التليفونية، وأجور عدد من الخبراء الاستشاريين، ومصاريف الاستفسارات القانونية.

توضح أنشطة الشركة، في خطابها المُرسل لوزارة العدل الأمريكي، تفاصيل ما قامت به من أنشطة ترويجية لمصر من خلال مخاطبة عدد من مراكز الأبحاث الأمريكية، ووسائل الإعلام المهمة، وتنظيم عدد من اللقاءات بين المسئولين المصريين ونظرائهم في الإدارة الأمريكية .

خلال الفترة التي أعقبت 30 من يونيو، سعى عدد من الدول العربية بالتنسيق مع السفارة المصرية بواشنطن؛ لتكوين رأي عام داعم وترويجي لـ30  يونيو باعتبارها  “ثورة شعبية”، يصف “ناثان براون لي” ناثان. ج. براون، أستاذ العلوم السياسية والشئون الدولية في جامعة جورج واشنطن: “في الفترة التي أعقبت 30 من يونيو، تأسس العديد من مُنظمات المجتمع المدني الممولة من سفارات عربية؛ لتكوين رأي عام داعم لـ30  يونيو، والتأثير على مستوى دوائر صنع القرار أو مراكز الأبحاث، واصفا هذا التأثير بالمنحصر داخل مصر .

يضيف ناثان”: إن هذه المؤسسات البحثية تتمثل مهامها في تنظيم ندوات للمسئولين المصريين، ونشر مقالات رأي وإعلانات ترويجية للنظام في عدد من الصحف الكبرى مقابل مبالغ مالية، وكذلك التنسيق لزيارات مشتركة بين مسئولي الحكومة المصرية ومسئولي الإدارة الأمريكية، وكذلك محادثة وسائل الإعلام التليفزيوني الأمريكي على نوعية المعالجة للقضايا المصرية، وتنظيم لقاءات للمسئولين بهذه الوسائل .

 

 

 

*المطرية تودع قتيل البحيرة فى جنازة مهيبة والأهالى تهدد بالتصعيد

ودعت المطرية المغفور له باذن الله “مديح أحمد الأزعر “الذى قتل على يد بلطجية بحيرة المنزلة فى جنازة مهيبة أمس الجمعة بعد صلاة العشاء بحى الغصنة من مسجد وهبه الكبير.

وهددت الأهالى بالتصعيد خلال الأيام القادمة اذا لم تتحرك الجهات المعنية للقبض على الجناة.

 

 

*لجان لمكافحة التعذيب في مصر بإشراف “خبراء التعذيب

أعلنت داخلية الانقلاب تكوين لجان لمواجهة تزايد ظاهرة التعذيب داخل أقسام الشرطة، في محاولة للرد على الإنتقادات والضغوط التي تتعرض لها الشرطة بعد مقتل العديد من المواطنين داخل أماكن الإحتجاز.

ولم يكن الغريب في الأمر فقط أن الداخلية هي الجهة التي ستتصدى لمواجهة التعذيب رغم أنها المتهمة بارتكابه، بل إن الأغرب أن الوزير كلف قيادات جهاز الأمن الوطني (أمن الدولة سابقا) بالإشراف على تلك الجهاز، وهو أكثر قطاعات الداخلية المتهمة بممارسة التعذيب بحق المعارضين السياسيين، حتى أن أفراده أصبحوا خبراء في مجال التعذيب، كما يقول حقوقيون.

وكان وزير داخلية الانقلاب مجدي عبد الغفار قد أعلن في مؤتمر صحفي عقده منذ ثلاثة أيام عن تكوين ما أسماه “نقابات رقابية نوعية” لمتابعة أداء الضباط ورصد أية تجاوزات تقع منهم، ومنع أي تجاوزات فردية أو عمليات تعذيب للمواطنين داخل الأقسام.

يتمتعون بسمعة طيبة

وأشارت صحيفة “اليوم السابع” الموالية للانقلاب أن هذه اللجان الرقابية ستقوم بمراقبة كل العاملين في الداخلية دون استثناء بكافة قطاعات الوزارة، على أن يترأس تلك اللجان قيادات أمنية تتبع الوزير مباشرة، موضحة أن اللجان ستضم قيادات من الأمن الوطني والأمن العام وقطاع التفتيش، ممن يتمتعون بسمعة طيبة وتاريخ مشرف بالوزارة على حد قولهم.

ومن المتوقع أن يكون لتلك اللجان أفرع في مديريات الأمن بالمحافظات المختلفة تقوم بفحص البلاغات التي تقدم حول وقائع التعذيب وتقوم بالتحقيق فيها واستدعاء المجني عليهم والمتهمين بالتعذيب من الضباط لمعرفة ما إذا كانت حقيقية أم مختلقة، قبل إرسال تقرير بها إلى وزير الداخلية شخصيا دون أن يطلع أحد عليها أو يعرف النتيجة التي توصلت لها.

لكن مراقبين ومدافعين عن حقوق الإنسان قللوا من أهمية هذه الخطوة، التي تجعل من وزارة داخلية الانقلاب خصما وحكما في ذات الوقت، كما أنها تلغي دور القضاء وتهمش دور الجهات الرقابية القائمة بالفعل مثل المجلس القومي لحقوق الإنسان.

وتوقع آخرون ألا تثمر هذه اللجان عن أي تغيير حقيقي في نمط رجال الشرطة التي تعتمد على التعذيب والاعتداء البدني وسوء المعاملة والاحتجاز دون تهمة للحصول على المعلومات ونزع الاعترافات من المتهمين والمشتبه بهم سواء أكانوا جنائيين أم سياسيين.

وخلال السنوات الخمس التي تلت ثورة يناير 2011 لم تشهد أي قضية تعذيب توقيع عقوبات رادعة على المتهمين من ضباط الشرطة الذين نجحوا جميعا ن الإفلات من المحاسبة حيث انتهت مئات القضايا بجزاءات مخففة مثل النقل من مكان العمل إلى مكان آخر، أو الوقف عن العمل لعدة أسابيع أو السجن مع إيقاف التنفيذ.

وفاة معتقلين جراء الإهمال الطبي

ولم يعد الضرب والاعتداء البدني هو وسيلة التعذيب الوحيدة في أماكن الاجتجاز بمصر بل أضيفت له في الشهور الأخيرة وسيلة جديدة أدت هي الإهمال الطبي والحرمان من العلاج وهو ما أدي إلى مصرع عشرات المعتقلين.

وتوفي أحد المعتقلين السياسيين أمس الجمعة داخل سجن بالدقهلية بسبب الإهمال الطبي من قبل إدارة السجن التي منعت نقله للمستشفى لإجراء عملية الزائدة الدودية له.

وقال أقارب المعتقل “محمد عوف سلطانالذي يبلغ من العمر 42 عاما، إنه تعرض لارتفاع شديد في درجة الحرارة وانفجار الزائدة الدودية داخل جسده ما أدى إلى تسممه ووفاته داخل المعتقل ليصبح المعتقل الثالث عشر الذي يلقى مصرعه نتيجة الإهمال الطبي داخل سجن المنصورة.

وفي الجيزة، لقي سجين بقسم شرطة الهرم مصرعه بعدما تأخر القسم في نقله للمستشفى لتلقي العلاج، وقال المسئولون إنه قتل إثر تناول جرعة زائدة من المخدرات.

كما لقي معتقل في قسم شرطة أبو النمرس بجنوب الجيزة مصرعه أمس الجمعة نتيجه الإهمال الطبي ورفض تلقيه العلاج المناسب.

وطالب المجلس القومي لحقوق الإنسان (جهة حكومية) وزارة الداخلية بالموافقة على تشكيل لجنة طبية متخصصة يشرف عليها المجلس لتوقيع الكشف الطبي على المتجزين الأقسام والسجون المختلفة وتحويل الحالات الخطرة إلى المستشفيات لتلقي العلاج.

لكن مسؤول بالداخلية أكد رفض الوزارة ذلك الطلب مبررا ذلك بوجود أطباء ومستشفيات مجهزة داخل السجون، مشددا على أن الداخلية لا تقبل تدخل المجلس في عملها عبر وجود لجنة طبية من خارج مصلحة السجون لمتابعة الحالة الطبية للسجناء.

وقتل نحو 97 معتقلا خلال الفترة من أول يناير 2015 وحتى نهاية سبتمبر الماضي، بينهم 59 شخصا جراء الإهمال الطبي و24 نتيجة التعذيب البدني، حسبما أعلنت حملة “الإهمال الطبي في السجون”، بينما أصدر مركز “النديم” لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب، تقريرا في يونيو الماضي، أكد فيه وقوع 272 حالة وفاة على يد الشرطة خلال العام الأول لحكم قائد الإنقلاب عبد الفتاح السيسي.

وفي سياق ذي صلة، أمرت النيابة العامة بحبس 4 ضباط شرطة على ذمة التحقيقات بعد اتهامهم بقتل مواطن تحت التعذيب داخل قسم الأقصر، وأثبت تقرير الطب الشرعي تعرضه لضرب عنيف أودى بحياته.

 

 

نار الأسعار تحرق وعود السيسي.. الخميس 26 نوفمبر. . السيسى يهدر مليارات “رز الخليج” على قصره الجديد

"مصر السيسي" من أسوأ دول العالم لحياة الشباب

السيسي يهدر مليارات رز الخليج على قصره الجديد

الأسعار

ارتفاع الاسعار ولا عزاء للفقراء

ارتفاع الاسعار ولا عزاء للفقراء

أسعار السيسينار الأسعار تحرق وعود السيسي.. الخميس 26 نوفمبر. . السيسى يهدر مليارات “رز الخليج” على قصره الجديد

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*السيسي يصدر قرارا جمهوريا جديدا

نشرت الجريدة الرسمية، قرارا جمهوريا لـ قائد الانقلاب” عبدالفتاح السيسي، بتشكيل مجلس إدارة البنك المركزي المصري، برئاسة طارق حسن عامر محافظ البنك، وعضوية كلا من جمال محمد عبدالعزيز نجم، ولبنى محمد هلال نائبي المحافظ، وشريف سامي، رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، وكل من هالة حلمي السعيد خبيرا اقتصاديا، ويحيى أحمد الدكروري خبيرا قانونيا، وليلى أحمد الخواجة خبيرا اقتصاديا، وكمال سمعان أبوالخير، خبيرا ماليا واقتصاديا، على أن تكون مدة عضوية الأعضاء من ذوي الخبرة 4 سنوات اعتبارا من 27 نوفمبر الجاري.

 

*تفحم 8 أتوبيسات مينى باص و3 سيارات فان بـ”حريق المطرية

أكدت التحريات الأولية لحريق أتوبيسات النقل الجماعى بالمطرية، تفحم 8 أتوبيسات و3 سيارات فان جراء اشتعال النيران، وقام رجال الإطفاء بالحماية المدنية بالقاهرة بمحاصرة النيران من كافة الإتجاهات، ويتم الآن عمليات التبريد لمكان الحريق.

كان اللواء جمال حلاوه مدير الحماية المدنية بالقاهرة تلقى بلاغا من غرفة النجدة باشتعال النيران بأتوبيسات تابعة لإحدى شركات النقل الجماعى بالمطرية، وعلى الفور انتقلت سيارات الإطفاء إلى المكان للسيطرة على النيران

 

 

*الدولار يرتفع إلى 8.65 بالسوق الموازية

تجاوز سعر الدولار اليوم الخمس 8.65 جنيهات، بالسوق الموازية، وسط توقعات بتراجعه مؤقتًا مع تسلم طارق عامر محافظ البنك المركزي الجديد مهامه الأسبوع المقبل، وضخه المزيد من النقد الأجنبي بالسوق من خلال العطاءات الاستثنائية للبنوك.
من جانبه، أبقى البنك المركزي سعر الدولار دون تغيير مقابل الجنيه عند مستوى 7.73 جنيهات خلال العطاء رقم 440 الذى طرحه أمام البنوك العاملة بالسوق “اليوم الخميس”، بينما عاود سعر العملة الأمريكية الارتفاع بالسوق الموازية بقيمة 5 قروش خلال اليومين الماضيين على خلفية عدم طرح عطاءات استثنائية جديدة، ونقص المعروض.
وباع المركزي “اليوم الخميس” 37.1 مليون دولار، من إجمالي 40 مليون طرحها بالمزاد أمام البنوك، وبلغ أدنى سعر مقبول للدولار 7.73 جنيهات، فيما بلغ متوسط سعره الرسمى وفقا للبنك 7.8061 جنيهات للشراء، و7.83 جنيهات للبيع، لا سيما أن المركزي يترك هامش ربح للبنك بقيمة 10 قروش في تداول الدولار.
وفي سياق متصل، يتسلم طارق عامر محافظ البنك المركزي الجديد مهامه منصبه الأحد المقبل، بينما انتهت المدة القانونية لسلفه هشام رامز ومجلس إدارة البنك السابق “اليوم الخميس”، وكان من المقرر وفقًا للقرار الجمهوري الصادر بتعيين عامر أن يتولى مسئولياته “غدا الجمعة” الموافق 27 نوفمبر، إلا أنه يتزامن مع العطلة الرسمية للحكومة والبنك المركزي.

 

 

*فاروق العقدة يعود للمركزي المصري بقرار رئاسي

عاد المحافظ السابق للبنك المركزي المصري فاروق العقدة من جديد بعد ثلاث سنوات من استقالته من منصبه في 2013 ولكن هذه المرة كعضو داخل المجلس التنسيقي للبنك للمركزي.

ونشرت الجريدة الرسمية اليوم الخميس قرارا لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بإعادة تشكيل المجلس التنسيقي للمركزي وتعيين العقدة ومحمد العريان وعبلة عبد اللطيف به كأعضاء من ذوي الخبرة.

ويأتي هذا الإعلان عن تشكيل المجلس التنسيقي قبل يوم واحد من تولي المحافظ الجديد للبنك المركزي طارق عامر مهام منصبه خلفا لهشام رامز.

ويعد العقدة من أهم الشخصيات المصرفية في مصر منذ توليه منصب محافظ المركزي في 2003 إلى أن ترك المركزي في مطلع 2013 ونجح خلال تلك الفترة في إعادة هيكلة القطاع المصرفي في البلاد.

ووفقا للقانون “يضع المجلس التنسيقي أهداف السياسة النقدية بما يحقق الاستقرار في الأسعار وسلامة النظام المصرفي.”

ويضم المجلس التنسيقي الذي يرأسه رئيس الوزراء شريف إسماعيل سبعة أعضاء من الحكومة والبنك المركزي هم محافظ المركزي ووزير الاستثمار ووزير المالية ووزير التجارة والصناعة ونائبا محافظ المركزي ووكيل المحافظ للسياسة النقدية

 

 

*تأجيل محاكمة 36 من رافضي الانقلاب العسكري بهزلية “خلية الصواريخ

أجلت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، بحلوان (جنوب القاهرة)، برئاسة المستشار معتز خفاجي، اليوم الخميس، محاكمة 36 معتقلا من رافضي الانقلاب العسكري على خلفية اتهامهم بالقضية المعروفة إعلاميًا بـ”خلية الصواريخ، إلى جلسة 24 ديسمبر المقبل لاستكمال مرافعة الدفاع.

واستمعت المحكمة إلى مرافعات عدد من أعضاء هيئة الدفاع عن المتهمين، التي دفعوا فيها ببطلان التحقيقات والتحريات والتي أجريت بشأن القضية، وبكيدية الاتهامات وتلفيقها إلى المتهمين، وطالبوا بإخلاء سبيل المتهمين على ذمة القضية، والحكم ببراءتهم.

وكانت النيابة العامة أسندت إلى المعتقلين -بينهم 22 أسيرا و14 بالخارججرائم إدارة جماعة أسست على خلاف القانون، الغرض منها تعطيل أحكام الدستور، ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، إضافة لحيازة أسلحة غير مرخصة، وقنابل ومتفجرات، فضلًا عن الشروع في قتل أحد الأشخاص.

وتأتي محاكمة المتهمين رغم عدم ارتكابهم جريمة فعلية، وإنما مجرد التدبير والتخطيط، وفقًا لمزاعم النيابة العامة.

وأكدت هيئة الدفاع عن المتهمين، أن القضية ما هي إلا انتقام سياسي ووصفوها بـ”الملفقة”، مشيرين إلى عدم وجود جرائم من الأساس ليحاكم عليها المتهمين، والقانون لا يحاكم على النيات.

وأوضحوا أن المضبوطات مع المتهمين تم “دسها” بالباطل مع المتهمين، من قبل الأجهزة الأمنية، بعد أن تم القبض عليهم من منازلهم وأماكن عملهم، بغرض الانتقام السياسي كونهم معارضين للنظام، ولم يقبض عليهم في مكان سري للتجمع والتخطيط على سبيل المثال.

 

 

*بالأسماء .. 8 سيدات يواصل الانقلاب إخفائهن قسريا

 أسماء المختفيات قسريا حتى الآن :


1-
رانيا علي عمر رضوان: مقيمة بطنطا، اعتقلت مع زوجها من يوم 16-1-2014 ولم يستدل عن مكانها للآن.

2- منى مدحت: فتاة منتقبة، انقطع التواصل معها بعد أن كانت في ميدان رمسيس.

3- علا عبد الحكيم محمد، من محافظة الشرقية، اعتقلت يوم 3-7 من أمام جامعة الأزهر ولا معلومات عنها حتى الآن.

4- سماهر أبو الريش: من محافظة سيناء، غير متوفر معلومات عنها.

5- هند راشد فوزي: طالبة بجامعة بنها، اختطفت من أمام الجامعة في يوم 3/12/2014، وقد أفاد شهود رؤيتها بسجن القناطر.

6- رحاب محمود عبد الستار: اختطفت من معهدها بـ جاردن سيتي في شهر 9 – 2014.

7- كريمة رمضان غريب محمد: اختفت من يوم 25-8-2015.

8- أسماء خلف شندين: من أسيوط، وتعمل نائب مقيم في قسم النساء والولادة في القصر العيني , وقد اعتقلت يوم 14-8، بعدها علمت أسرتها بطريق غير رسمي أنها محتجزة لدى الأمن الوطني.

 

 

*أنباء عن إصابة مبارك بجلطة في القلب

أصيب المخلوع محمد حسني مبارك، بجلطة في القلب، مساء أمس الأربعاء.
وأكدت مصادر مطلعة بحسب الصحيفة، أن الفريق الطبي المعالج لمبارك في مستشفى المعادي العسكري سارع إلى نقله إلى العناية المركزة.
ورجحت المصادر أن تكون الجلطة التي تعرض لها مبارك نتيجة تقدّم السن، وأشارت إلى أنه لا يزال حتى الآن في حالة حرجة.

 

 

*بلاغ للنائب العام: إبراهيم اليماني في حالة خطرة

قدّمت المؤسسة العربية للحقوق المدنية والسياسية، بلاغًا للنائب العام؛ طالبت فيه بنقل الطبيب إبراهيم اليماني، من محبسه بسجن وادي النطرون، للعلاج بأحد المستشفيات الخاصة؛ بعد تدهور حالته الصحية داخل محبسه.

وأوضح البلاغ المقيد برقم 20051 لسنة 2015، أن “اليماني” المحبوس منذ عامين على ذمة قضية “أحداث مسجد الفتحتعرض لوعكة صحية يوم 17 نوفمبر الجاري، أثناء خروجه بعد الوضوء من الحمام داخل زنزانته أصيب بفقدان للوعي، ما أدى لسقوطه على إناء به ماء مغلي، أصابه في رأسه من الخلف مع الجزء العلوي من الظهر، وكذا ذراعه اليسرى من الكتف.

وأكدت مؤسسة “نضال”، أن سقوط الماء أدى إلى حدوث ماس كهربائي دفع “إبراهيم اليماني” إلى مسافة 2 متر داخل الزنزانة، وأصيب على إثر ذلك بحروق من الدرجة الثانية والثالثة أعلى ثلثي الظهر مع منطقة أسفل الرأس حتى الكتف مع عدم وجود جلد بهذه المنطقة، وحروق من الدرجة الثانية والثالثة بامتداد الذراع اليسرى حتى كف اليد، إلى جانب إصابته بكدمات بسبب ارتطام جسده بسبب “الكهرباء” على جانبي الظهر مع وجود تجمع دموي.

وتابع البلاغ المقدم لمكتب النائب العام: عند حدوث الإصابة بدأ النزلاء معه بالزنزانة في الاستغاثة لإنزاله إلى المستشفى ولم تتم الاستجابة لهم إلا بعد ساعة، وعند نزوله أصر الطبيب على عدم الكشف إلا بعد كتابة المحضر، ما أدى إلى تدهور الحالة نظرًا للتباطؤ المتعمد في إسعافه.

وأضاف، لوحظ أن نبض إبراهيم اليماني غير محسوس مع ارتفاع ضغط الدم، وذلك بسبب تأثير الكهرباء على عضلة القلب، كما اكتفى طبيب مستشفى السجن بإعطائه عدد (1) مرهم حروق لكل تلك المساحة المحروقة من جسده ولم يقم بالتعامل مع الحرق كما يجب، وطلب منه العودة إلى الزنزانة ودهان المرهم.

وناشد البلاغ النائب العام، بتوقيع الكشف الطبي على الطبيب المحبوس بعد تردي حالته الصحية ودخولها في مرحلة الخطر.

 

 

*بالفيديو.. السيسى يهدر مليارات “رز الخليج” على قصره الجديد بطريق مصر-الإسماعيلية

فضح كذب شعارات قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى.. صاحب مقولة “مفيش ومعنديش”؛ حيث أظهر مقطعًا مرئيًّا لقصر جديد للسيسى، الذى يقع  بالقرب من مدينة المستقبل على طريق مصر-إسماعيلية الصحراوي بتكلفة تجاوزت المليارات.

وتؤكد مصادر سياسة أن جزءًا من “رز الخليج” تم إهداره على هذا القصر المنيف، رغم ما تعانيه الدولة من أزمات اقتصادية، وعلى الرغم من أن الدعم المالي المقدم من دول الخليج يستهدف توفير مشروعات تنموية وليس لبناء القصور.

ويكشف الفيديو المصاحب أعمال البناء التي تتم على قدم وساق لقصر جديد يتم بناؤه ليكون مقرًّا لإدارة الدولة وسكنًا خاصًا بقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

كما يوضح الفيديو أن القصر الجديد مقام بالفعل على مساحة شاسعة تقدر بآلاف الأمتار وإحاطته بسور أشبه بأسوار المعتقلات والسجون المركزية، وتقوم بالإشراف علية الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، كما قامت القوات المسلحة بالتعاون مع وزير داخلية الانقلاب مجدى عبد الغفار بتركيز النقاط الأمنية وأبراج المراقبة على امتداد سور قصر السيسى الجديد.

 

 

*برعاية شيخ العسكر: أزهر “علماني” بلا قرآن كريم!

لم يكد يجف مداد الخزي الذي وقع به أحمد الطيب، شيخ الأزهر وأحد معاول الانقلاب، قرار الإذعان للكفيل الإماراتي بافتتاح فرع “ملاكي” لجامعة الأزهر في بلاد “الرز”، حتى جاءت لطمة جديدة تمثلت بإلغاء امتحان القرآن الكريم للقبول في الدراسات العليا، في حلقة جديدة لتفكيك تلك المؤسسة الدينية العريقة القائمة على خدمة القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة.

الاعتراف أدلى به الدكتور توفيق نور الدين -مستشار “الطيب” للدراسات العليا- الذي قال: إن المجلس الأعلى للأزهر قرر في اجتماعه الذي عقد صباح أمس، إلغاء امتحان قبول الدراسات العليا، واشتراط النجاح في اللغة الأجنبية دون أن تحتسب من المجموع الكلي.

وبالمختصر المفيد وحتى يقطع الطريق عن أنصار النوايا الحسنة الرافضين لفكرة المؤامرة”، أضاف “نور الدين” صراحة، أن هذا القرار يقصد به إلغاء امتحان القرآن الكريم الذي كان يتم إجراؤه لجميع الطلاب كشرط للقبول بالدراسات العليا، ومن ثم فإن الجميع يمكنهم الالتحاق بهذه المرحلة دون تخطى هذا الشرط!

العسكر والأزهر

ومنذ تدخل الانقلاب العسكري الذي قاده جمال عبد الناصر في ستينيات القرن الماضي، ولا يترك العسكر فرصة لخلع حجر من أسوار الأزهر إلا خلعوه، بدا ذلك بتأميم أوقافه دون الكنيسة، والتدخل في مناهج التعليم به، بقصد تجفيف المنابع وإلغائه كلية، تحت مسمى براق وهو مشروع تطوير الأزهر الذي وافق عليه عبد الناصر عام 1964.

وبعد الانقلاب الأخير الذي قاده عبد الفتاح السيسي وأطاح بأول رئيس مدني منتخب، الرئيس د.محمد مرسي، واصل التخريب على يد “أحمد الطيب”، الذي يتفنن في إعطاء الانقلاب الشرعية الدينية بالباطل، ورؤية الدماء البريئة الطاهرة تهراق دون أن يطرف له جفن.

وبالأمس الأربعاء أثار خبر توقيع “الطيب”، ورئيس الهيئة العامة للشئون الإسلامية والأوقاف الإماراتية، محمد مطر الكعبي، اتفاقية لإنشاء فرع لجامعة الأزهر في دولة مصب “الرز”، موجة من الجدل الواسع على صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي.

واعتبر العديد من النشطاء والسياسيين أن الخبر له خلفيات سياسية مؤلمة، تكشف حجم التوغل الإماراتي والسيطرة التامة على كل المؤسسات والجهات في مِصْر، بما فيها مؤسسة الأزهر الشريف.
ولأول مرة في تاريخ الأزهر يوافق على إنشاء فرع لجامعته خارج مِصْر، رغم تلقي الأزهر العديد من الدعوات لإنشاء فروع في دول كثيرة.

وعلى لسان وكيل الطيب الشيخ “شومان” أن طلب دولة الإمارات حاز القبول والموافقة والترحيب، لاطمئنان الأزهر على أن فرع الجامعة في الإمارات سيؤدي رسالته، يقصد رسالة التبعية والتدخل واستمرار “الرز” بالطبع!

ورقة في يد العسكر

وأصبح الأزهر منذ انقلاب عبد الناصر المشئوم على الرئيس محمد نجيب ورقة في يد العسكر، وحسب الباحث وليد السيد فإن افتتاح فرع للأزهر بالإمارات يـأتي في الوقت الذي تم رفض إنشاء فرع في ماليزيا وأندونسيا، على الرغم من أن البلدين من أكبر البلاد الإسلامية، وعلاقة أبنائها وتقديرهم للأزهر معروفة منذ سنوات.

وقال “السيد” -عبر صفحته على “فيس بوك”-: “ماليزيا طلبت مرارًا وتكرارًا من الأزهر أن يفتتح فرع جامعة لها، سواء كانت جامعة حكومية أو أهلية أو خاصة، ولها أكثر من 30 سنة تحلم بفرع من الأزهر، وعرضت المال والمكان وطرق المتابعة وو… وغير ذلك“.

وتابع: “بل إن الطيب منذ 3 سنوات تمت استضافته مدة 3 أيام، وأجزل له في العطايا ليعطي الموافقة على فرع للجامعة، وأخذوه بطائرة هليكوبتر لرؤية المكان في أطراف كوالالمبور العاصمة.. لكنه رفض، ولما سئل عن السبب!! قال: هذا ليس قراري وإنما قرار الخارجية المصرية“.

وأضاف: أندونيسيا أكبر دولة إسلامية، وهي أحق بالفروع من غيرها تم رفض العديد من الطلبات، على الرغم من شغف الأندونيسيين بالأزهر لدرجة تسمية أبنائهم بـ”أزهري”، وكثير من الأحياء والمدارس والحضانات والجامعات تحمل اسم الأزهر“.

وأوضح أنه في لقاء مع أحد كبار الأكاديميين في أندونيسيا أخبره أنهم عرضوا على الطيب أن يستقدموا 50 أستاذًا شرعيًّا أزهريًّا من مِصْر لمدة 4 سنوات تتكفل أندونيسيا برواتب مميزة لهم لتأسيس فرع للجامعة هناك لكنه رفض.

واختتم كلامه قائلا: “الآن يوقع للإمارات على فراش التبعية والنخاسة، بعد البيادة.. العمة على فراش العقال“.

الأزهر للبيع

وتعليقا على ذلك علقت الناشطة “Reem Shehab” قائلة: “حتى الأزهر بقى للبيع مقابل شوال أرز“.
فيما علق “Islam Aly” قائلا: “بعد أن ضاعت مكانة مِصْر السياسية.. يبيعون مكانتها التاريخية.. اللهم اجعل السيسي ومن والاه عبرة واجعل هلاكهم آية من آياتك“.

واكتفى Mohamed Soliman بالتعليق الساخر قائلا: “هذا كفيل بابا“.

ومنذ الانقلاب العسكري في الثالث من يوليو 2013 ترعى دولة الإمارات الانقلاب ماديًّا وسياسيًّا، وتبذل قصارى جهدها لإنجاحه، في مقابل ذلك أصبحت كافة الاستثمارات والاتفاقات الاقتصادية في مِصْر من نصيب دولة الإمارات.

 

 

*القدس تلعن تواضروس” هاشتاج يكشف نفاق رأس الكنيسة الأرثوذكسية لصالح الصهاينة

دشن نشطاء على مواقع التدوين المصغر “تويتر” هشتاج بعنوان “القدس تلعن تواضروس”، استنكروا من خلاله زيارة الأخير للقدس من خلال تل أبيب وبتأشيرة إسرائيلية.

وهاجمت التغريدات تناقض رأس الكنيسة الأرثوذكسية الانقلابي “تواضروس” حيث حرم زيارة القدس ثم ذهب إليها بتأشيرة اسرائيلية، وكتب مغرد من غزة قائلا: “مش هو هذا تواضروس اللي حرم زيارة القدس من قبل ولا غيره“.

فيما قال أخر: “تواضروس يغادر الى القدس فى اول زيارة لبابا الاسكندرية منذ 48 عاما، مرحلة جديدة من التطبيع، (ومن يتولهم منكم فانه منهم)

وغرد نائب رئيس اتحاد طلاب مصر السابق، أحمد البقري، قائلا: “‏تواضروس في ‫‏تل أبيب للمرة الأولى منذ 35 سنة ، وعلي نفس الطائرة ‫‏السفير الاسرائيلي“.

بينما قال مغرد رابع: “تواضروس لم يأتي بإرادة شعب الكنيسةالمصرية جاء بإرادة واخيتار الصهاينة،الآن يخدم أسياده بذهابه للقدس بتأشيرة إسرائيلية“.

كانت الكنيسة الارثوذكسية قد أعلنت اليوم مغادرة تواضروس إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة، لزيارة القدس عن طريق تل أبيب.

 

 

*ديلي نيوز: تواضروس يكسر حظر زيارة القدس

قالت صحيفة “ديلي نيوز إيجيبت” إن البابا تواضروس بطريرك الكرازة المرقسية كسر حظرا كنسيا امتد 35 عاما يتعلق بزيارة القدس المحتلة.

وتحت عنوان ” من أجل جنازة..البابا المصري يكسر 35 عاما من زيارة القدس”، ذكرت الصحيفة أن تواضروس غادر مصر اليوم الخميس إلى القدس لحضور جنازة الأنبا ابراهم الأورشليمى” مطران القدس والشرق الأدنى المقرر إقامتها السبت.

وأفادت أن الكنيسة المصرية حظرت القيام بتلك الرحلات منذ 1979 كنوع من الاحتجاج على معاهدة السلام المصرية مع إسرائيل.

وكان  البابا الراحل شنودة الثالث قد صرح  إنه لن يضع قدما في القدس إلا عبر تأشيرة فلسطينية داعيا الأقباط إلى مقاطعة الزيارات.

وقال بيان من الكنيسة اليوم الخميس: “سافر قداسة البابا إلى القدس صباح اليوم على رأس وفد كنسي لإقامة صلاة جناز نيافة الأنبا أبراهام مطران الكرسي الأورشليمي (القدس) والشرق الأدنى الذي تنيح صباح أمس ، حيث من المقرر أن تقام الصلاة بعد غد السبت

وأضاف البيان: “يذكر أنه بحسب التقليد المعمول به في الكنيسة القبطية فإن مطران الكرسي الأورشليمي هو الأقدم بين مطارنة الكنيسة بغض النظر عن ترتيبه الفعلي وسط المطارنة أو الأساقفة الذين يسبقونه في السيامة. حيث ينظر للكرسي الأورشليمي على أنه الأكثر اعتبارا وسط الكراسي الأسقفية الأخرى بالكنيسة القبطية بعد الكرسي البطريركي“.

الكنيسة المصرية استنكرت مخاوف إعلامية مفادها أن الزيارة تحمل دوافع أخرى غير تقديم العزاء.

ولفتت ديلي نيوز إلى أن تواضروس استضاف محمود عباس في وقت سابق من الشهر الجاري، حيث أكد على أولوية الصراع الفلسطيني في المنطقة.

 

 

*أهالي 4 مختطفين فلسطينيين يطالبون مصر بالكشف عن مصيرهم

جدد أهالي 4 مختطفين فلسطينيين، اليوم الخميس مطالبتهم السلطات المصرية بـ “الكشف عن مصير أبناءهم”، بعد مرور 100 يوم على اختفائهم في منطقة شمال سيناء“.

وقال محمد أبو لبدة، الناطق باسم أهالي المختطفين الأربعة، خلال مؤتمر صحفي عقد أمام بوابة معبر رفح البري، الواصل بين قطاع غزة ومصر:” اليوم يمضي 100 يوم على اختطاف أبنائنا، (…)، نناشد الحكومة المصرية، بسرعة الكشف عن مصير أبنائنا، وتوضيح ملابسات عملية الاختطاف“.

من جانبه، قال أنور الزبدة شقيق أحد المختطفين: “100يوم تمر على اختطافهم، ولم يُكشف عن مصيرهم“. 

وتابع:” أين هم أبناؤنا؟، هل هم أحياء أم أموات؟ مائة يوم تمر ونحن ننتظر خبرًا عنهم“.

وكان مسلحون مجهولون، قد اختطفوا في 19 أغسطس الماضي، 4 فلسطينيين، في منطقة شمال سيناء”، بعد مداهمة حافلة كانت تقلهم مع مسافرين آخرين من معبر رفح البري، على الحدود بين قطاع غزة ومصر، إلى مطار القاهرة الدولي، ولم يتم الكشف حتى اللحظة عن مصير هؤلاء الشبان الأربعة.

 

 

*مسئول بالزراعة: 65% من الخضراوات والفواكه بالأسواق المِصْرية ملوثة

أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، عن سحب عينات من الخضراوات والفاكهة بـ15 محافظة كمرحلة أولى بمختلف الأسواق، وتحليلها للتأكد من موقف متبقيات المبيدات بها، بجانب نسب التلوث التي تسببها متبقيات المبيدات بها، وصلاحيتها للاستخدام الآدمي.
وأكد مصدر مطلع بالوزارة -في تصريح له”، في عددها الصادر اليوم الخميس- أن نسب ملوثات المبيدات في الخضراوات والفاكهة والأغذية المتوافرة بالأسواق قد تصل إلى 50 مبيدا مما يؤكد أن 65% من الخضراوات والفاكهة بالمحافظات ملوثة، لافتا إلى أن تلك النسبة كبيرة جدا وتمثل خطورة كبرى على جميع المواطنين.
وقال مدير المعمل المركزي لمتبقيات المبيدات فى الأغذية بمركز البحوث الزراعية د.أشرف المرصفى: إنه سيتم العمل بطرق تحاليل حديثة للكشف عن الملوثات الكيميائية، طبقًا للأيزو 17025 بتكلفة رخيصة، مع عدم الإخلال بجودة النتيجة خاصة للطرق المكلفة مثل تحاليل الديوكسينات.

 

 

*بعد 26 يوما.. نار الأسعار تحرق وعود السيسي

بعد مرور 26 يومًا على إعلان قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، بدء تنفيذ خطة للسيطرة على موجة غلاء الأسعار التي اكتوى بها معظم أبناء الشعب المصري، لم تتراجع الأسعار؛ بل واصل معظمها الارتفاع دون توقف. الأمر الذي أدى إلى إحباط المواطنين الذين انتظروا تنفيذ قائد الانقلاب وعوده وإنقاذهم من الأسعار الملتهبة.
وشهدت أسعار الخضر ارتفاعًا ملحوظًا؛ حيث بلغ سعر الطماطم 3 جنيهات للكيلو، والبطاطس 3 جنيهات للكيلو، وقال يحيي السني -رئيس شعبة الخضر باتحاد الغرف التجارية-: إن طرح الحكومة للسلع بأسعار مخفضة سيكون تأثيره محدودًا داخل الأسواق المِصْرية بسبب عدم تغطية المجمعات لكافة المحافظات، مشيرا إلى أن السوق الخاصة يتحكم بنسبة كبيرة جدا، وإن الحكومة لن تسيطع حل اﻷزمة.
وطالب السني حكومة الانقلاب بضرورة التوغل في حل المشكلة واستحداث آليات جديدة من شأنها التأثير الفعلي على الأسعار، وليست مسكنات تعطى لحل أزمة مؤقتة
وعلي صعيد أسعار السلع الإستراتيجة، فقد شهدت ارتفاعًا ملحوظًا، وسجل الزيت الخليط 12 جنيها، وزيت الذرة 15 جنيهًا للكيلو، وأسعار المكرونة 5 جنيهات للكيلو، والسكر 5 جنيهات ونصف، وتراوح سعر الفول بين 11 إلى 12 جنيهًا
وأكد نائب رئيس شعبة المواد الغذائية بالغرفة التجارية، عماد عابدين أن مبادرة الحكومة بخفض الأسعار لم تنجح، نتيجة لعدم امتلاكها منافذ كافية لطرح منتجاتها المدعمة، خاصة أن عدد المجمعات الاستهلاكية على مستوى الجمهورية نحو أربعة آلاف مجمع لا تكفي القاهرة وحدها، مشيرا إلى أن المبيعات تراجعت بنسبة 40% نتيجة ارتفاع أسعار السلع وضعف القوة الشرائية للجنيه بعد ارتفاع أسعار الدولار.
من جانبه، استبعد عبد العزيز السيد -رئيس شعبة الدواجن بالغرفة التجارية بالقاهرة- تراجع أسعار الدواجن بسبب إجراءات حكومة الانقلاب، مشيرًا إلى أن أسعار الدواجن لن تنخفض في ظل ارتفاع تكلفة الإنتاج، وفى ظل ارتفاع متوسط سعر طن العلف الذي بلغ 4200 جنيه للطن، منتقدًا لجوء الحكومة لضبط السوق وخفض الأسعار لآلية استيرادها الدواجن وأجزاءها من الخارج كلاعب رئيسى.
وأضاف “السيد” أن الحكومة تتجاهل الآليات الأخرى المطلوبة منها وهى قيامها باستيراد السلع المتسببة فى رفع أسعار الدواجن محليا، وهى أسعار “فول الصويا والذرة” المكونان الرئيسيان للأعلاف جراء أزمة عجز البنوك المحلية طوال الأشهر الماضية عن تدبير الدولار.
اللافت أنه على الرغم من تأكيد أصحاب الشأن والخبراء المختصين فشل حكومة الانقلاب في السيطرة على نار الأسعار، يحاول المسئولون في الحكومة التسويق لوهم نجاح مبادرة “السيسي”، وزعم وزير التموين في حكومة الانقلاب خالد حنفي، نجاحهم خلال الفترة القصيرة الماضية في خفض الأسعار بعد طرح السلع الغذائية في كافة المجمعات الاستهلاكية بأسعار مخفضة، معتبرًا طرح وجبة متكاملة بسعر 30 جنيهًا نجاحًا للمبادرة، على الرغم من تكذيب المواطنين بالمحافظات لتوافر الوجبة في المجمعات.
وواصل “حنفي” الترويج لأكاذيبة في وسائل الإعلام، قائلا: “إن الوزارة تعتزم خلال الأسابيع القليلة المقبلة طرح أوراك دواجن بالمجمعات الاستهلاكية ومنافذ التوزيع بأسعار تصل إلى 9,50 جنيهات للكيلو، وهي التصريحات التي وجهت بموجة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، وتساءل نشطاء: “أين الفرخة اللي سعرها 75 قرشا التي أعلن عنها خالد حنفي العام الماضي؟ وأين المليون وحدة سكنية؟ وأين الرخاء الموعود بعد افتتاح تفريعة السيسي؟ وأين جهاز الكفتة لعلاج فيروس سي؟ وأين العاصمة الإدارية الجديدة؟ وأين علاوة الـ10% التي لم تطبق حتى الآن على أرض الواقع؟

 

 

*الإسكندرية.. عمال السكة الحديد يهددون الحكومة بالإضراب

هدد عشرات العمال بورش جبل الزيتون التابعة لهيئة السكك الحديد بالإسكندرية، اليوم الخميس، حكومة الانقلاب بالإضراب عن العمل حال عدم تثبيتهم رغم مرور أكثر من 5 أعوام على عملهم بالهيئة.
وطالب العمال وزير النقل بحكومة الانقلاب بتنفيذ وعده بتثبيتهم خلال الشهر الجاري دون استجابة، مهددين بتنظيم وقفات احتجاجية والإضراب.
يقول (أ.ع) أحد العاملين غير المثبتين بورش السكة الحديد بالإسكندرية: إن أكثر من 63 عاملا، من بينهم 13 عاملا بيومية قدرها 30 جنيها، وآخرون بعقود مؤقتة، يعانون منذ أكثر من 5 أعوام، من عدم التثبيت، وعدم الحصول على حقوقهم المالية والاجتماعية والتأمينية كاملة.
وأضاف أن عمال اليومية والعقود المؤقتة يعملون دون وجود أي تأمين صحي، بالإضافة إلى خصم الإجازة من راتب العامل، حتى وإن كانت إجازة إجبارية مثل إجازة العيد والإجازات الرسمية.
وأشار إلى أن الهيئة وعدت العاملين أكثر من مرة بتثبيتهم كعاملين بهيئة السكك الحديد، إلا أن الوعود لا تنفذ، مشيرًا إلى أن ذلك الإجراء لا يعد قانونيا، خاصة لهيئة تتبع الحكومة.
وشدد على أن من حق العاملين باليومية وبالعقود المؤقتة التثبيت، لمرور أكثر من 5 أعوام دون تنفيذ القانون الذي ينص على التعين بعد مرور 6 أشهر فقط.

 

*أمن الانقلاب يلفق قضايا جديدة لـ”نصار” بعد إخفاءه وتعذيبه عقب قرار إخلاء سبيله

واصلت قوات امن الانقلاب بالبحيرة اخفاء المعتقل مصعب نصار – ابو المطامير بالبحيرة – عقب صدور قرار باخلاء سبيله منذ أربعة عشر يوما.

فيما تم عرضه علي نيابة كفر الدوار بتاريخ 25 نوفمبر باتهامه بعدد من التهم من بينها التظاهر والانضمام وتكدير السلم العام بمركز كفر الدوار، جدير بالذكر انه تم تحرير القضيه في وقت اختفاءه قسريا عقب اخلاء سبيله واختطاف قوات الامن له .

فيما اكدت اسرته تعرض نجلها للتعذيب عقب اخلاء سبيله لاجباره علي الاعتراف بعدد من التهم الملفقه في القضيه ذاتها ، يذكر أن مصعب أحد شباب مدينة أبوالمطامير، خريج معهد مساحة بالجيزة ويبلغ من العمر 22 عاماً، وتم إعتقاله بتاريخ 23-5-2015 من أحد ملاعب الكرة وتم إخفائه لأكثر من شهر تعرض خلالها لأبشع أنواع التعذيب داخل مركز أبوالمطامير وفرق الأمن بدمنهور مما تسبب له بالإصابة بخلع في الكتف الأيسر ثم تم ترحيله لنيابة أمن الدولة العليا بالقاهرة والتحقيق معه في قضايا ملفقة وتم تجديد حبسه علي ذمتها قرابة الـ 6 أشهر وحبسه بسجن طره شديد الحراسة إلي أن تم إستبعاده من القضية الملفقة من سرايا النيابة بتاريخ 11 نوفمبر 2015 ثم ترحيله مرة أخري إلي قسم شرطة أبوالمطامير حيث تم عرضه علي النيابة في قضية أخرى و تم إخلاء سبيله فيها بكفالة.

 

 

*حبس 4 من رافضى الانقلاب بالفيوم 15 يوماً

قررت النيابة العامة بالفيوم ، أمس الأربعاء حبس 4 من رافضي الانقلاب العسكري ، 15 يوما على ذمة التحقيقات بزعم تورطهم في قضايا شغب ، وتكدير الأمن العام، والتظاهر دون تصريح .

وأكدت هيئة الدفاع عن المتهمين، أن القضايا ما هي إلا انتقام سياسي ووصفوها بـ”الملفقة”، مشيرين إلى عدم وجود جرائم من الأساس ليحاكم عليها المتهمين أو يتم حبسهم .

كانت قوات أمن الانقلاب قد قامت بشن حملة مداهمات موسعة على منازل عدد من مؤيدى الشرعية بقرية شدموه التابعة لمركز إطسا ظهر الثلاثاء الماضي أسفرت عن اعتقال محمد عبد الله رياض- مدرس ، محمد سعد – مدرس ، شريف عبد الحميد – أعمال حره ، أحمد عبد الدايم عبد النبى – حلاق.

 

 

جامعة القاهرة تهدم مسجد كلية التجارة وترفع المصاحف من المكتبات..الاثنين 16 نوفمبر. . غرق 60% من دلتا مِصْر خلال القرن الحالي

لازم مناكلش ونبني البلد

لازم مناكلش ونبني البلد

جامعة القاهرة تهدم مسجد كلية التجارة وترفع المصاحف من المكتبات..الاثنين 16 نوفمبر. . غرق 60% من دلتا مِصْر خلال القرن الحالي

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*بعد هدم المساجد.. “جامعة القاهرة” ترفع المصاحف من المكتبات

كشفت مصادر مطلعة داخل جامعة القاهرة عن أن جابر نصار -رئيس الجامعة- أمر برفع كافة المصاحف من داخل المكتبة المركزية للجامعة، بحجة أنها ليست مكانًا لتلاوة القرآن والتعبد ولكنها مكان فقط للاطلاع على بعض كتب التراث والمراجع العملية.

وأكدت المصادر أن قرار نصار برفع المصاحف من جميع مكتبات الجماعة، جاء في الوقت الذي أبقى فيه على نسخ من الإنجيل والتوراة” بالمكتبة المركزية، في خطوة مثيرة للجدل.

 وقالت المصادر: إن قرار رفع المصاحف جاء بعد يوم واحد فقط من إصدار “نصارأوامر بإزالة وهدم كافة المساجد الموجودة بكليات الجامعة والاقتصار فقط على الصلاة في المسجد الرئيسي للجامعة والمعروف باسم “مسجد كلية التجارة“.

وأكدت أن نصار أصدر أوامره بمعاقبة أي طالب أو موظف يتم ضبطه “متلبسا وهو يصلي أي فريضة داخل جدران الكليات” حسب قوله المصادر، مؤكدا أن عقوبة من يضبط وهو يصلي، سيعاقب وقد تصل العقوبة إلى الفصل النهائي من الوظيفة أو من الكلية.

وكانت الإدارة الهندسية بجامعة القاهرة، قد بدأت اليوم الاثنين، في هدم مسجد الجامعة القديم؛ تنفيذًا لقرار جابر نصار، رئيس الجامعة.

وكان نصار، قرر غلق كل زوايا الصلاة والمساجد الصغيرة الموجودة بالحرم الجامعي، وهدم المسجد القديم، بعد بناء مسجد الجامعة الكبير.

وافتتح المسجد الجديد بالحرم الجامعي، الأسبوع الماضي، بحضور وزير أوقاف الانقلاب ومفتي الجمهورية، فيما خصصت وزارة الأوقاف إمامًا للمسجد الجديد.

هدم مسجد كلية التجارة جامعة القاهرة

هدم مسجد كلية التجارة جامعة القاهرة

 

 

*جامعة القاهرة تهدم مسجد كلية التجارة

بدأت الإدارة الانقلابية لجامعة القاهرة، بهدم مساجد كليات الجامعة تنفيذا لقرار جابر نصار رئيس الجامعة، بغلق كافة الزوايا المتواجدة بالحرم الجامعى، حيث بدأت بهدم مسجد كلية التجارة.
واستخدم العمال الحفارة لهدم المسجد القديم، وذلك تنفيذا لقرار الجامعة بإزالة الزوايا والمساجد الصغيرة بعد بناء مسجد الجامعة الكبير فى الصلاة، ونقل الشعائر الدينية، بعد افتتاحه.
وتعليقا على هذا الموضوع، أكد طلاب الجامعة أن المسجد الكبير الجديد يبعد بمسافة كبيرة عن باقي كليات الجامعة، حيث سيصعب على الطلاب الذهاب إليه لأداء الصلوات بسبب ضيق الوقت بين المحاضرات.

 

 

*عشرات التلاميذ يعتدون على مدرس بـ”الشباشب” لقيامه بالإبلاغ عن زملائه “الإخوان

فوجئ معلم دراسات اجتماعية بمدرسة اليعقوبي الابتدائية بقرية أبويط التابعة لمركز الواسطى شمال محافظة بني سويف أثناء تأديته لعمله بالصف الرابع الابتدائي، أمس، بمهاجمة أكثر من 50 تلميذا بالمدرسة له ورشقه بالطوب والاعتداء عليه بالشباشب، حتى تدخل مدير إدارة الواسطى التعليمية واصطحبه داخل سيارته الخاصة بعيدا عن المدرسة، حيث اتهمه الطلاب بإبلاغ الأمن على أماكن وجود مدرسين ينتمون لجماعة الإخوان.

أحمد زارع حجاج (30 عاما، معلم دراسات اجتماعية بمدرسة اليعقوبي الابتدائية بقرية أبويط) يقول: “فوجئت أثناء الحصة بهرج خارج الفصل الدراسي فخرجت أعرف ما يدور وجدت تظاهر أكثر من 50 تلميذا ضدي وسبي بأبشع الألفاظ الخارجة ومنها: كلب الأمن ومرشد الأمن الوطني، وإلقائي بالطوب والشباشب في وجهي“.

 

 

*بسبب تعرضه للتعذيب عقب اعتقاله.. وفاة مدير نقابة الأطباء ببني سويف

تعرض عماد حسن مناف “49 عام” مدير نقابة الأطباء ببني سويف وأحد أعضاء التحالف الوطني لدعم الشرعية عقب اعتقاله ظهر أمس -الأحد- من مقر عمله بالنقابة للتعذيب الشديد من قبل قوات الأمن أدى لوفاته.

يذكر أن مناف قد أجرى في وقت سابق العام الماضي عملية القلب المفتوح، ولكن بحسب شهادة زملائه بالنقابة أنه قد غادر مع معتقليه بحالة عامة جيدة.

 

 

*الداخلية تعتقل “مهندس معاق” لمجرد أنه ملتحي.. وأسرته تحمل سلطات الانقلاب مسؤولية حياته

استمرارًا لسياسة “الاختفاء القسري” التي تمارسها وزارة الداخلية مؤخرًا ضد العديد من المواطنين، اتهمت أسرة المهندس محمود ربيع، الأجهزة الأمنية بمحافظة الفيوم، باختطافه من الشارع، رغم اعاقته الواضحة نظرًا لتعرضه لإصابة عمل في ساقه منذ أكثر من عام.

وأكدت أسرته -في بيان صحفي- أنها قامت بعمل بلاغ للنائب يحمل رقم (422/374 421/374) حملوا خلاله النائب العام ووزارة الدخلية التابعين لحكومة الانقلاب المسؤولية الكاملة عن سلامة “محمود ربيع”، مطالبينه باتخاذ كل الإجراءت للكشف عن مكان احتجازه والإفراج عنه في أسرع وقت ممكن.

وقالت الأسرة -في البيانـ إن “محمود” شاب لديه إعاقة جسدية في ساقه” نتيجة إصابة عمل، وتسببت تلك الإعاقة في ملازمته للفراش لأكثر من سنة، ثم بدأ يتحسن تدريجيًا بعد متابعته العلاج الطبيعي، إلا أنه تم اختطافه من أحد شوارع الفيوم على يد أفراد أمن، لمجرد أنه ملتحٍ ودون توجيه أية اتهامات أخرى له.

وأشارت الأسرة، إلى أنه وبعد قصة طويلة من العلاج الطبيعي بدأ محمود” يتحرك بصعوبة بمساعدة الآخرين أو بالعكاز، غير أنهم فوجئوا بأن قوات وأفرادًا قاموا باختطافه من أحد شوراع محافظة الفيوم، بتاريخ 14/ 11/ 2015، لمجرد أنه ملتحٍ وفقط، مبدين في الوقت ذاته تخوفهم الشديد، من تلفيق اتهامات له، أو تعرضه للخطر نتيجة احتجازه بشكل غير قانوني.

وأشارت إلى أن “محمود” معرض للشلل التام، بعد اعتقاله أمس، مع سوء الرعاية الصحية واحتياجه للأدوية والعلاج الطبيعي، مؤكدين أنه كان يقيم بمحافظة الفيوم بسبب عمله كمصمم ميكانيكي في أحد المصانع، وأنه متزوج، وله “بنتان” أولاهما 4 سنوات والثانية سنتان.

وطالبت أسرته من كل المنظمات الحقوقية ووسائل الإعلام بالتضامن مع نجلهم، والمطالبة بالكشف عن مكان اختطافه والإفراج عنه في أسرع وقت ممكن، خاصة أنه العائل الوحيد لأسرته، فضلًا عن أن إصابته تتطلب أن يتم رعايته صحيًا بشكل خاص.

وتتهم منظمات حقوقية عدة، الأجهزة الأمنية في مصر بتعريض مئات المواطنين المصريين لعمليات اختفاء قسري، منذ الانقلاب العسكري في الثالث من يوليو 2013، وحتى اليوم، وغالبًا ما تنتهي عملية الإخفاء القسري بظهور المخفي كمتهم في إحدى القضايا التي تعدها سلفًا الأجهزة الأمنية وتجبر المتجزين لديها على الاعتراف بتلك الجرائم.

وبحسب تقارير نشرتها “التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، و”منظمة هيومن رايتس مونيتور” وغيرهما، فإن عملية الإخفاء القسري زادت حدتها في مصر، منذ تولي عبدالفتاح السيسي مقاليد الحكم في البلاد منتصف عام 2014.

وتُعرّف “منظمة العفو الدولية” الاختفاء القسري بأنه “يحدث إذا ما قُبض على شخص أو احتُجز أو اختُطف على أيدي عناصر تابعة للدولة أو تعمل لحسابها، ثم تنفي بعد ذلك أن الشخص محتجز لديها أو لا تفصح عن مكانه، ممّا يجعله خارج نطاق الحماية التي يوفرها القانون“.

 

 

 

*زوجة “العريس المخطوف”: الإفراج عن بدر إشاعة

أكدت أبرار علي، زوجة بدر الجمل، المعروف إعلاميًا بـ “عريس الإسكندرية المخطوف” أن خروج زوجها مجرد إشاعة.

وقالت في تدوينة لها عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك“: “بدر زوجي ماخرجش حتى الآن ..موضوع خروجه ما هو إلا إشاعة“.

 وتابعت: ” زوجـي مخطوف من جنبي.. ‏رجعولـي عريسـي”.

 

 

*مبارك يشترط إلغاء تجميد أمواله لبدء التصالح

طرح وزير العدل بحكومة الانقلاب المستشار أحمد الزند مبادرة للتصالح مع رموز الفساد في مصر ، مؤكدا أن جهاز الكسب غير المشروع يفحص بعض الطلبات التي تقدم بها عدد من رجال الأعمال للتصالح.

من جهته رهن طلب رسمي تقدم به فريد الديب محامي الرئيس المخلوع مبارك، إلى جهاز الكسب غير المشروع، بدء إجراءات التصالح ورد الأموال المنهوبة، من قبل مبارك ونجليه علاء وجمال، بتقدم الجهاز بطلب إلى الاتحاد الأوروبي، بإلغاء تجميد أموال المخلوع بالخارج.

وكشف مصدر قضائي عن أن الديب تقدم بالطلب إلى المستشار عادل السعيد مؤخرًا، وربط بين إلغاء قرار تجميد الأموال، ببدء مبادرة للتصالح مع الدولة.

وأضاف المصدر أن رئيس جهاز الكسب طالب الديب بإعداد مذكرة قانونية تتضمن طلب إلغاء تجميد الاموال المهربة في الخارج لدراستها من قبل لجنة الخبراء بالجهاز.

كل هذه الإجراءات والتحركات المصرية الرسمية لإجراء مصالحة مع رموز الفساد من نظام مبارك ورجال الأعمال الذين استفادو كذلك من حالة الفساد المقنن في ذلك العهد ، هي محاولة للملمة أموال للدولة

 بعدما تراجعت احتياطيات الدولة النقدية وعانى اقتصادها من حالة انهيار,

 

 

 

*تشريد العمالة المصرية ..الانقلابي “فرج عامر” يعلن نقل مصانع فرج الله من مصر إلى للإمارات

أعلن فرج عامر، رئيس جمعية مستثمري برج العرب، عن البدء في نقل أول المصانع الغذائية من المنطقة الصناعية بمدينة برج العرب الجديدة إلى المنطقة الصناعية بالشارقة بالإمارات.

وقال -عبر منشور له على “فيس بوك”- إن نقل المصانع سيتم نظرًا “لعدم توافر المياه الصالحة للصناعات الغذائية، وعدم قدرة المسؤولين علي التعامل مع هذه النوعية من المشاكل“. 

انقطعت المياه عن مناطق غرب الإسكندرية، لمدة 7 أيام متواصلة إثر إيقاف العمل بـ4 محطات معالجة، بعد أن تسببت الأمطار الغزيرة التي هطلت على المدينة خلال الأيام الماضية في ارتفاع منسوب مصارف الصرف الصحي واختلاطها بمياه الشرب؛ مما تسبب في خسائر قدرت بمئات الملايين.

 

 

*ضبط لحوم فاسدة بحوزة مسؤول عن سلسلة مطاعم شهيرة بالقاهرة

ضبطت الإدارة العامة للتموين، نحو 460 كيلو لحومًا ودواجن ودهونًا حيوانية غير صالحة للاستخدام، بحوزة أحد المسؤولين عن سلسلة مطاعم شهيرة بالقاهرة.

وأمرت المباحث، بإحالة المسؤول إلى النيابة العامة للتحقيق، فور حدوث الواقعة؛ حيث قامت لجنة التفتيش البيطري، بإعدام الكميات المضبوطة بعد ثبوت عدم صلاحيتها.

وفي السياق نفسه، أسفرت حملات الإدارة في مجال التجارة الداخلية، عن ضبط 545 قضية، بلغ حجم المضبوطات فيها 465 ألف طن، ما بين لحوم وأسماك ومكرونة وسلع غذائية أخرى.

بالإضافة إلى ضبط 5 مصانع غير مرخصة للصناعات الغذائية تقوم بإنتاج وتصنيع سلع غذائية من خامات مجهولة المصدر، تم اتخاذ الإجراءات القانونية حيالها.

 

 

 

*الانقلاب يصفّي محلج أقطان بالشرقية ويشرد 172 عاملاً

كشف العاملون بمحلج أقطان مدينة ديرب نجم بمحافظة الشرقية التابع لشركة الدلتا لتجارة وحلج الأقطان والتابعة لشركة الغزل والنسيج عن تصفية الشركة للمحلج  وتسليم  أرضه  لصالح بنك مصر والقاهرة  لتسوية مديونيات قطاع الأعمال للبنوك التي قامت بالأمس بهدم المحلج لتجهيز أرضه للبيع.

وسادت حالة من السخط والغضب بين العاملين في المحلج والذين يبلغ عددهم 172 عاملاً منهم 100 مؤقت نظرًا لتشريدهم وتوزيعهم على المحافظات ما دفعهم بالتوجه بالشكوى لرئيس مجلس الإدارة والذي أفاد أن هناك قرارًا صدر بتاريخ سابق بتسليم  أرض المحلج للبنوك بعد تصفيته ‫‏سدًّا للمديونيات المستحقة للبنوك.

وأكد العاملون بالمحلج أنهم أرسلوا تلغرافات وشكاوى إلى رئيس مجلس الوزراء ووزير الاستثمار ورئيس الشركة القابضة والشركة التابعة للاستغاثة بعدم بيع المحلج أو تصفيته ولكن كالعادة لم يستجب أحد لشكواهم أو يرد عليهم.

وأضاف العاملون بالمحلج أنهم أقاموا دعوى قضائية تحمل رقم 9006 أمام مجلس الدولة بالشرقية لتضررهم من القرار الذي شرد أـسرهم وشتتهم دون مراعاة لأوضاعهم الأسرية فبغلق المحلج سيتم توزيعهم على المحالج الأخرى في المحافظات المختلفة وهو ما قد يتسبب في ترك الكثير منهم للعمل لعدم كفاية الدخل لسد احتياجاتهم الأسرية.

يشار إلى أن محلج أقطان ديرب نجم مقام على مساحة 38 فدان من أفضل الأراضي الزراعية على الطريق الرئيسي الزقازيق المنصورة بقرية برمكيم وتم تخصيص قطعة الأرض عن طريق نزع الملكية من الأهالي وتم إنشاؤه عن طريق الهيئة العامة لتطوير المحالج وهو أحدث محلج في خطة تطوير المحالج على مستوى الجمهورية.

‫وتم إنشاء المحلج  في عام 1985 وبدأ التشغيل التجريبي الفعلي سنة 1987 ويحتوي على 60 دولاب حليج أمريكي وجميع معداته مستوردة من أمريكا وألمانيا الغربية وتصل الطاقة الإنتاجية للمحلج إلى 200 ألف قنطار في الموسم الواحد 6 أشهر.

وصل الإنتاج إلى 180 ألف قنطار في الموسم الواحد خلال فترة التسعينيات ولكنه في ‫‏العشر سنوات الأخيرة ونظرًا لضعف محصول القطن لا يتعدى الإنتاج عن 10 ألف قنطار في الموسم إلى أن أصبح متوقفًا منذ 5 أعوام عن العمل التام.

 

 

 

*أسباب الضغوط الخليجية على “السيسي” لعقد مصالحة مع الإخوان المسلمين

المصالحة بين الإخوان المسلمين ونظام السيسي” ملف يتصاعد الحديث عنه بقوة، ليس على لسان محللين وخبراء عرب فقط، ولكن على لسان أبرز الشخصيات المؤيدة للانقلاب في مصر، والتي تعد جزءًا من معسكره، فهل تعد بالونة اختبار من قبل النظام أم أنها تكشف عن بدء تخلي أبرز داعميه عنه ومؤشر على الشعور المتنامي لديهم بقرب سقوطه، ما دفع عدد من أبرز مؤيديه إلى الحديث عن حتمية المصالحة مع الإخوان وإلا فالحرب الأهلية، مع الاعتراف بتصدع نظام السيسي وتآكل شرعيته؟

الأكثر أهمية هل تشكل هذه التصريحات دافعًا للدول المركزية بدول الخليج، وأهمها المملكة العربية السعودية، للتدخل للضغط على نظام السيسي للدخول في مصالحة مع الإخوان تجنبًا للتداعيات الكارثية المترتبة على انهيار الأوضاع في مصر، أو احتمال دخولها بحرب أهلية، في ظل اتجاه مصر لموجة ثورية جديدة، ومع تنامي القمع وانسداد أفق الحل السياسي وانهيار الأوضاع الاقتصادية، والعزلة الدولية التي تعيشها مصر.

يعد الإخوان المسلمون أهم رقم في المعادلة الإقليمية، وتعد الجماعة بذاتها كأقدم حركة إسلامية معتدلة أهم شريك للسعودية في تحالفها السني الناشئ، في مواجهة مشروع التمدد الإيراني في سوريا واليمن ومصر ولبنان، لدرجة دفعت بعض المحللين والخبراء لاعتبار التحالف مع الإخوان ضرورة أمن قومي عربي، في مواجهة المشروع الشيعي المتنامي بدعم أمريكي روسي، كما أن البيئة الدولية والإقليمية تعد عاملًا يدفع بقوة ملف المصالحة، بسبب تنامي خطورة داعش واحتمال تحالفها مع القاعدة، وتنامي خطر الإرهاب والعنف المسلح في دول عربية وأوروبية.

 المصالحة أو الحرب الأهلية

أحد رموز الانقلاب في مصر أكد على ضرورة المصالحة وإما الحرب الأهلية، حيث قال مدير مركز “ابن خلدون للدراسات الإنمائية”، وأستاذ علم الاجتماع السياسي بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، الدكتور سعد الدين إبراهيم في حوار أجرته معه صحيفة “النبأ” الورقية، في عددها الصادر هذا الأسبوع: “قيل لنا من الإخوان إن الذين بايعوا المرشد 700 ألف، أي ما يقرب من 4 ملايين شخص، إذا اعتبرنا أن كل شخص منهم يتبعه خمسة أو ستة أفراد، فماذا ستفعل الدولة بهؤلاء؟ هل ستبيدهم، أو تهجرهم، أو تسجنهم؟”. وأضاف: “لابد أن تستوعب الدولة هؤلاء بشكل أو بآخر، وهم كوادر سياسية، وليسوا جهلاء، والصراع معهم سيؤدي إلى استنزاف طاقات، وسفك دماء مواطنين؛ ما يهدد بالدخول في حرب أهلية، وبالتالي لابد من المصالحة مع الإخوان، قبل أن تتطور الأمور معهم إلى الأسوأ“.

وبالنسبة لتصريح السيسي بأنه لن يكون هناك وجود للإخوان في عهده، قال إبراهيم: “السيسي أحيانا يقول أشياء، ثم يتراجع عنها عندما تحدث ظروف جديدة، ويقيني أن الرئيس سيغير رأيه في موضوع المصالحة مع الإخوان”. وشدد على أن المصالحة مع الإخوان حتمية في نهاية المطاف، مستدركًا: “لكننا نريدها مصالحة عاجلة؛ لتوفير الوقت والجهد والدماء، ووقف حرب الاستنزاف الدائرة بين الجماعة والنظام.”

وحول الرسالة التي وجهها الشعب المصري للسيسي من خلال المشاركة الضعيفة في الانتخابات البرلمانية، علق سعد الدين إبراهيم بالقول: “المصريون رفعوا (الكارت الأصفر) للسيسي في هذه الانتخابات، وأرجو منه- بصفته رجل مخابرات سابق، ومعه أعوانه ومساعدوه- أن يتفهموا هذه الرسالة جيدًا، وأن يتدبروا الأمر بسرعة“.

طرف آخر مقرب من النظام يكشف أزمته، حيث كشف الكاتب الصحفي عبدالله السناوي، في مقال نُشر له بـ”الشروق”، أن أحد أصدقاء السيسي قال له: “أخشى أن أجدك وحيدًا”. ولفت إلى أن رؤساء من دول أميركا اللاتينية هددوا بإثارة ملف حقوق الإنسان في مصر في إحدى القمم التي يحضرها السيسي. وأكد أن “شرعية السيسي تصدعت”، وطالب السناوي أولًا بـ”فتح قنوات الحوار العام، ومراجعة الأخطاء لسد الثغرات، وإعادة بناء الشرعية التي تصدعت، وفق قاعدة أن (المسؤولية واجب والحرية حق)”.

ليس فقط سعد الدين والسناوي، هناك تراجع لرموز أخرى سبقتهم منها محمد غنيم، عضو الفريق الاستشاري العلمي للسيسي، والمحلل السياسي أسامة الغزالي حرب، واللذان طالبا بضرورة مراجعة النظام المصري نفسه.

ضغوط خليجية

ليست الضغوط داخلية بل خليجية وإقليمية ودولية، فتزامناً مع زيارة السيسي للرياض للمشاركة في القمة العربية اللاتينية، قالت مصادر لـ”القدس العربي“: إن “النظام قرر اعتماد لهجة أكثر هدوءاً تجاه جماعة الإخوان المسلمين، لاحتواء ضغوط متقاطعة إقليمياً ودولياً”، وهو يفسر ما قاله السيسي مؤخراً، بأن “المشكلة بين الإخوان والشعب وليس النظام.”

وأضافت المصادر أن “هذا لن يعني تغييراً فورياً بالضرورة، وإن كان قرار محكمة النقض بإلغاء أحكام المؤبد ضد قيادات الإخوان، قد يشير إلى اتجاه لإلغاء أحكام الإعدام أيضاً، وإفساح مزيد من الوقت قبل صدور أحكام نهائية“.

ونقلت الصحيفة ذاتها عن الباحث في شؤون الحركات الإسلامية، سامح عيد، قوله: إن هناك ضغوطاً خليجية كبيرة من أجل التصالح مع جماعة الإخوان، ولا نستطيع أن ننكر وجود الإخوان على الأرض، سواء في ليبيا أو سوريا أو اليمن، كما أن السعودية غيرت موقفها من الإخوان وخففت من حدتها بصورة كبيرة تجعله أكثر مرونة، وذلك لمصالحها في اليمن ووقوف الجماعة معها في مواجهة إيران، مشيراً إلى أن “مصر تواجه ضغوطاً عربية وغربية في ظل وضع داخلي متراجع بشكل أو بآخر على المستوى السياسي والاقتصادي، فمصر لا بد وأن تخضع للضغوط، لأنها لا تملك القوة للرفض”.

تمدد المشروع الإيراني

تعد البيئة الإقليمية عامل ضغط ضد نظام السيسي، حيث قال الكاتب الصحفي والنائب الكويتي السابق، مبارك فهد الدويلة في مقاله، بصحيفة “القبس” الكويتية تحت عنوان “ضربتين بالوجه توجع” في 8 نوفمبر الجاري: “استقبل خصوم التيار الإسلامي الوسطي من علمانيين وأرباب الفساد في الأسبوع الماضي ضربتين بالوجه، الأولى عندما فاز حزب أردوغان بانتخابات الإعادة في تركيا، وهم الذين كانوا يراهنون على سقوطه، بعد أن أنفقوا الملايين لمنع الأحزاب التركية من تشكيل حكومة ائتلاف مع حزب العدالة والتنمية!، والضربة الثانية عندما أعلن رئيس النظام المصري ـــ وقُبيل زيارته إلى المملكة المتحدة ـــ أنه لن ينفذ أحكام الإعدام في «الإخوان»، وأنه سيكون لهم دور في المجتمع المصري يحدده لهم الشعب! وذلك بعد أن رفضت إحدى المحاكم المصرية اعتبار «الإخوان المسلمين» جماعة إرهابية.”

بدوره كشف يوني بن – مناحيم” المحلل الإسرائيلي للشؤون العربية، في مقاله المنشور على موقع “news1″  في 22 يوليو 2015، “أن السعودية تمارس ضغوطًا كبيرة على السيسي للمصالحة مع حركة حماس ووقف تنفيذ أحكام الإعدام بحق قادة الإخوان في مصر، وذلك من منطلق حاجة المملكة لدعم الإخوان وحماس في المحور السني الذي تقيمه ويضم تركيا وقطر في مواجهة إيران، وباتت الرياض في حاجة ماسة إليه بعد توقيع طهران الاتفاق النووي مع الغرب“.

زاد الأزمة تعقيدًا التدخل الروسي بالتحالف مع إيران في مواجهة المحور السني بقيادة السعودية، ما يجعل الظرف الإقليمي وتحالفاته ليست بصالح نظام السيسي، بل هناك تضارب بسبب سياساته الداعمة للموقف الروسي السوري، وصار عقبة أمام تشكيل التحالف السني بالمنطقة.

*سارة حمدي أنور (إعتقال تعسفي وظروف غير صحية بسجن بورسعيد العمومى)
المعتقلة سارة أنور السيد محمد ،من مُحافظة دمياط، ولدت في الثالث عشر من شهر إبريل لعام 1994م، تدرس بالفرقة الثالثة بكلية الصيدلة بتقدير امتياز كل عام . ستة أشهرٍ تحت قبضة الاعتقال التعسفيّ ، فالطالبة تم اختطافها واعتقالها تعسفياً من أحد شوارع منطقة التجاري بالمُحافظة في الخامس من شهر مايو لعام 2015م دون أي تُهمة تُذكر من قبل سلطات الأمن .
تُحتجز حالياً بسجن بورسعيد الهموميّ بعد أن تم تحرير محضر للقضية ونلفيق التُّهم والتى منها (حيازة أسلحة ، والتورط في عنف ، استعراض القوة) ، هذا وقد تم ترحيل الطالبة على الفور إلى سجن بورسعيد العموميّ.

وهذا لم يتم مع المُعتقلة حيث قالت والدتها في حديث لأحد المواقع الإلكترونية : “.. سارة تحصل على درجة الامتياز كل عام ، وحافظة للقرآن الكريم ، وبارة بوالديها ، متسائلـة: كيف لبنت بهذه المواصفات أن يتم توجيه هذه التهم لها ؟ ذلك بدلا من أن يتم تكريمها أخلاقياً وعلمياً فهي لم تفعل شيئَا ليكون مكانها السجن . “

وأكملت تقول: “قدمنا شكاوي كتير للنائب العام أول ما تم اعتقالها وهى على ذمة قضية بس للأسف المحامين ما قدروش يوصلوا لرقم لقضية أو حتى الاتهامات اللي محجوزه بيها، وقدمنا تظلم للنائب العام والنهارده جينا لحقوق الانسان تعرف مشكلتنا ممكن يشوفلـنا حل، يعني بقالهم أربع شهور أهو والوضع زي ما هو، بناتنا متفوقات، يعني بنتي رابعة كلية صيدله، واخدينها من الطريق في الشارع من دمياط القديمة، يعني حتى المحامين لم يطلعوا على محضر القضية إلى الآن أربع شهور وتجديد 15 يوم و 15 يوم مش عارفين نهاية الموضوع دا إيه أصلًا.”

إذا لا حضور واضح جليّ لأي مُحامي حتى يطلع على قضيته أو يعرف التُهم المنسوبة لموكلته فأين إذاً نحنُ من تلكم المواد والحقوق المكفولة دستورياً لأي فرد يتم اعتقاله أو حبسه ؟ .هذا تُجيب عنه الجهات الأمنية المُختصة بحماية تلك الحقوق والحفاظ عيلها ، لكنّا نجد دوماً عكس ذلك .

جديرٌ هنا أن نذكر ما قالته والدة الطالبة المُعتقلة عن الانتهاكات التي تتعرض لها الابنة داخل سجن بورسعيد ،فتقول واصفةً حال الأجواء المُحيطة بها وحال الطالبة نفسياً وصحياً ؛ تقول : سارة محتجزة في سجن بورسعيد وسط الجنائيات، وسط دخان السجائر و الرقص .ويتم التجديد لها باستمرار إلى الآن ، طالبت بسرعة الإفراج عنها لإكمال دراستها . بنتي تعاني الكثير من المشقة والتعب بسبب نومها على الأرض، والتعامل السيئ من استخدام ألفاظ وكلمات يعف اللسان عن نطقها من قبل الجنائيات، بالإضافة إلى رائحة السجائر التي يتم تناولها من قبلهن وهو ما إثر بشكل سلبي على صحتها.

وعن حالة الفتيات المتواجدات معها والوضع النفسي :” البنات نفسيتها تعبت جدًا، 10 بنات موجودين وقاعدين مع الجنايات-19 جنائيّة- وطبعا الجنائيات هناك شرب سجاير وسلوكيات طبعا متناسبش البنات لأنهم جماعيـات كلهم ومتربين تربية عالية ).

سارة حمدى مُنعت أيضاً من حضور امتحـانات الـعام الماضي كزملائها فأطلقت طالبات كلية الصيدلة بجامعة الأزهر في دمياط الجديدة في شهر مايو الماضي حملة للتضامن مع قضيتها ، وللمطالبة بالإفراج عنها ضمن ثلاثـة عشر فتاة وسيدة مُحتجزه من مُحافظة دمياط .
إلى الآن التجديدات مستمرة دون أي سبب يُذكر كما أوردنا بالتقرير، فمنذُ الخامس من شهر مايو إلى اليوم لا يجدّ أي جديد ولا تُحال القضيّة للبتِّ في أمرها . ومن هُنا نطالب كمنظمة معنيّة بالشأن الحقوقيّ كلّ المؤسسات المسؤولة عن حماية الأفراد وضمان أمنهم بمراجعة كيفية سير الوضع الحقوقيّ حتى يضمن كلُّ فرد الحياة الآمنه له ولذويه .وحتى يعيش بكرامة لا تُمس على أرضه ويتوفر له كل سبل العيش بحرية .

 

 

*انتقادات حقوقية واسعة لأحكام سجن وإعدام المرأة المصرية

استنكرت عدد من منظمات حقوق الإنسان المحلية والدولية، إصدار قضاء الانقلاب في مِصْر، عشرات الأحكام بالإعدام أو المؤبد، بحق النساء والفتيات المناهضات للانقلاب؛ معتبرة إياها بغير العادلة.

وقالت سلمى أشرف -مسئولة الملف المصري بمنظمة هيومان رايتس مونيتور-: “إن الأحكام الصادرة ضد المرأة المصرية بسبب خلفيتها السياسية ليست مبنية على تحقيقات حقيقية، إنما على تحريات أمنية، وهو طرف مضاد في القضية، وهذا ما يحدث في القضاء المصري حاليا“.

ووصفت أشرف تلك الأحكام بأنها “الأكثر قسوة” في تاريخ القضاء المصري، ولفتت إلى أن “ما يصدر من أحكام بحق المرأة لم يحدث من قبل، ولم نرها إلا بعد انقلاب 3 يوليو 2013 ولم تحدث حتى في عهد مبارك، وفق تأكيدها، مشيرة إلى أن دور المنظمات الدولية، هو الكشف عن تلك المحاكمات غير العادلة، وإصدار تقارير بشأنها، ومخاطبة الجهات المختصة، والتأكيد على أنها محاكمات غير عادلة ولا ترقى للمعايير الدولية للمحاكمات“.

وكانت محكمة مِصْرية قد قضت، الأحد، بسجن 14 سيدة من رافضي الانقلاب ما مجموعه 140 عاما؛ إذ حكمت على كل واحدة منهن بـ10 سنوات، بتهم الانضمام لجماعة الإخوان بمدينة السنبلاوين، بمحافظة الدقهلية.

في حين رأت فجر عاطف -المتحدثة باسم التحالف الثوري لنساء مِصْر- الأحكام بأنها عمل “الأنظمة الانقلابية الفاشية، التي لا تفرق بين رجل وامرأة، مشيرة إلى أن جميع المعارضات للنظام مدانات، وتكال لهن الاتهامات جزافا، وكلها ملفقة ولا أساس لها، ويهدف النظام من ورائها الضغط على الحراك الثوري المعارض بكل أطيافه.

وأضافت أن قوات الأمن تقوم باعتقال النساء والفتيات ليس فقط من المسيرات المناهضة للانقلاب وحرم الجامعات، بل من بيوتهن ووسط أسرهن، دون مراعاة للحرمات، أو العرف، أو الشرع، مشيرة إلى أن تلك الانتهاكات الحقوقية أسهمت في تعرية النظام بشكل واضح في الآونة الآخيرة، مؤكدة وجود موجة تصعيدية قادمة بالتزامن مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة يوم 25 نوفمبر الجاري.

وأكدت فجر عدم تأثير تلك الأحكام في عزيمة المرأة المناهضة للانقلاب، مشيرة إلى أنه ومنذ انقلاب 3 يوليو اكتشفنا في المرأة المصرية خنساوات كثيرات.. بعد أن كنا نفخر بالمرأة الفلسطينية التي تقدم الشهيد تلو الآخر، أصبحنا نفخر بالمرأة المصرية التي صبرت واحتسبت ما تلاقيه من قتل وسجن واعتقال.

 

 

*القتل الطبي الممنهج يهدد حياة معتقل في سجن وادي النطرون

نقلت منظمة “هيومان رايتس مونيتور”، شكوى من أسرة المعتقل المصري أحمد عادل عبد العزيز عبد الجليل، 30 عامًا، أستاذ بمدرسة الوادي التجريبية في أبو حماد، ويقيم في مدينة أبو حماد بمحافظة الشرقية، تفيد بـ”تعنت قوات الأمن القائمة على أمر سجن وادي النطرون، مقر الاحتجاز، في إدخال العلاج الخاص بالمعتقل، ما أدى إلى تدهور حالته الصحية“.

وأشارت أسرة المعتقل -في شكواها التي وثّقتها “مونيتور”- إلى أنه يعاني من أمراض عديدة، وتدهورت حالته الصحية داخل مقر احتجازه بسبب الإهمال الطبي داخل مقار الاحتجاز، والتعنت في إدخال الأدوية له داخل مقر احتجازه.

وحسب العائلة، فإن اعتقاله يؤثر عليهم، لا سيما أنه العائل الوحيد لهم، وقد انقطع راتبه عقب اعتقاله، وقد تقدمت الأسرة بشكاوى للنائب العام تفيد بتدهور حالته الصحية وتطالب بالإفراج الصحي عنه، لكن من دون جدوى.

يذكر أنه تم اعتقاله على مليشيات الانقلاب كان في يوم 24 أغسطس 2014.

كما ذكرت أسرة المواطن أن القوات قامت بتلفيق تهمتي “التظاهر دون تصريح، والانتماء لجماعة محظورة”، حسب الادعاءات، واحتجزته بمركز شرطة مدينة أبو حماد في محافظة الشرقية، ثم تم ترحيله لسجن جمصة في يوم 10 ديسمبر 2014، ثم أعادته لمركز شرطة أبو حماد، ثم رحّلته لمقر احتجازه الحالي بسجن وادي النطرون.

وأكدت المنظمة أن قوات أمن الانقلاب بذلك تنتهك نص المادة الرابعة والعشرين من وثيقة القواعد النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء، والتي تنص على أنه يقوم الطبيب بفحص كل سجين في أقرب وقت ممكن بعد دخوله السجن، ثم بفحصه بعد ذلك كلما اقتضت الضرورة، خصوصا بغية اكتشاف أي مرض جسدي أو عقلي يمكن أن يكون مصابا به واتخاذ جميع التدابير الضرورية لعلاجه، وعزل السجناء الذين يشك في كونهم مصابين بأمراض معدية أو سارية، واستبانة جوانب القصور الجسدية أو العقلية التي يمكن أن تشكل عائقا دون إعادة التأهيل، والبت في الطاقة البدنية على العمل لدى كل سجين“.

 

 

*نيوزويك: غرق 60% من دلتا مِصْر خلال القرن الحالي

توقعت مجلة “نيوزويك” الأمريكية، غرق 60% من مساحة دلتا النيل في مِصْر بمياه البحر المتوسط بحلول نهاية القرن الحالى، الأمر الذى سيترتب عليه آثار اقتصادية جمة.
وقالت المجلة -في تقريرها- إنه بحلول نهاية القرن الحالى سيكون 60% من أرض الدلتا مشبعة بالملح ومن غير الممكن زراعتها، وسيغطى 20% من هذه الأرض التى كانت خصبة يوما ما بالمياه، وعندما يحدث ذلك، فإن ثلثى الغذاء فى مِصْر سيغرق ومن ثم سيصبح ثلثى الشعب مشردا وجائعا.
ونقلت المجلة عن أحد المزارعين فى محافظة كفر الشيخ قوله: إن الأرض الزراعية تجف سريعا، وتصبح صلبة ورمادية، ويبدو أن البذور لا تعجبها، مهما كان المال الذى ينفقه على الأسمدة، يقل الحصاد كل عام، وبغض النظر عن كم المياه التى يروى بها الأرض، إلا أنها دائما متعطشة، مشيرا إلى أن الفدان كان ينتج ما بين 18 إلى 20 إردبا من القمح، إلا أنه لا ينتج الآن سوى 10 فقط.

 

 

*حكومة الانقلاب: نخشى من استغلال إثيوبيا لأزمة السد سياسيا

في حلقة من مسلسل فشل نظام الانقلاب، أعرب شريف إسماعيل -رئيس حكومة الانقلاب- عن مخاوف حكومته من استغلال الجانب الإثيوبي لمفاوضات سد النهضة سياسيا.

وقال إسماعيل -في تصريحات صحفية، اليوم الاثنين-: إن إطار مفاوضات السد تتمحور حول ثلاث نقاط رئيسة بالنسبة لمِصْر في هذا الخصوص؛ وهي ألا يؤثر على حصة مِصْر من المياه، وألا تكون لفترة ملء السد تأثير سلبي على مِصْر، وألا يستخدم لأي أهداف سياسية.

وأضاف إسماعيل، أن هناك تحديات تواجهها مِصْر في مجالات عدة ومنها مجال تطوير البنية الأساسية وجذب الاستثمارات في قطاعات مختلفة منها الصحة والتعليم والنقل والزراعة والصناعة والبترول.

وكان قائد الانقلاب السيسي قد وقع منذ عدة أشهر اتفاقية لسد النهضة مع الجانب الإثيوبي دون النظر إلى الأضرار التي ستلحق بالشعب المِصْري جراء التفريط في حق مِصْر التاريخي في مياه النيل، في ظل استمرار المفاوضات التي يؤكد خبراء أنها باتت عبثية وتوظفها إثيوبيا حتى يصبح السد أمرًا واقعًا.

 

 

*خبراء: 3 مصائب قد تواجه مصر حال ثبوت تورطها في حادث الطائرة الروسية

أكد عدد من الخبراء، وقوع مصر في مأزق عالمي، إذ ثبت تورطها بأي شكل من الأشكال، في حادث الطائرة الروسية فوق سيناء، التي سقطت مطلع الأسبوع الماضي، وأدت إلى مقتل 224 كانوا على متنها، متوقعين أن تواجه القاهرة فرض عقوبات وتدخلا أجنبيا وانهيارا اقتصاديا.

وكانت معلومات لدى المخابرات البريطانية قد كشفت أن العقل المدبر في “إسقاط الطائرة الروسية” يدعى أبو أسامة المصري، زعيم جماعة “ولاية سيناء“.

وأشارت صحيفة “صنداي تايمز” البريطانية، التي نقلت الخبر اليوم الأحد، إلى أن مسؤولين بريطانيين أعلنوا عن “الاستعداد لمساعدة مصر أو روسيا في مهمة قتل أو اعتقال قد تستدعي إنزال عناصر من قوات SAS البريطانية الخاصة” في شبه جزيرة سيناء، لمواجهة “أبو أسامة”.

وذكرت أن مسؤولين في المخابرات، مقتنعين أن “أبو أسامة المصري” تلقى مساعدة من داخل مطار شرم الشيخ لتسريب قنبلة ودسها في حقيبة أحد المسافرين على متن الطائرة.

 

فرض عقوبات

أكد الدكتور حازم حسني، أستاذ العلوم السياسية، أنه في حال إثبات تورط مصر في حادث الطائرة الروسية، سيتم فرض عقوبات على مصر، ولن تتحملها والتي سيكون على رأسها وقف الدعم وقطع العلاقات وفرض مراقبة دولية.

وأضاف حسني في تصريح لـ”رصد” أن قرار إعلان عدة دول تعليق رحلاتها الجوية إلى شرم الشيخ، كما قامت أخرى  بإجلاء رعايا من مصر، دليل على أن هناك إنذارا خطرا يدق على أبواب مصر.

 

انهيار اقتصادي

في ما يقول الدكتور أحمد قورة، الخبير الاقتصادي، إن حادث تحطم الطائرة الروسية في سيناء شمال شرقي مصر، نهاية الشهر الماضي، سيؤثر سلبًا على قطاع السياحة بالبلاد، كما أنه ضاعف من سلبيات التصنيف السيادي لها.

وفي تصريح لـ”رصد” أكد  قورة، أن مصر من الممكن أن تتحول لمنطقة محظور النشاط السياحي فيها، مما يعني ذلك خسارة 14 مليار دولار، وهو متوسط الدخل من القطاع السياحي.

وأعلنت شركة مصر للطيران تخفيضات على تذاكر الطيران للسياح الأجانب القادمين من أوروبا وأمريكا بداية من السبت القادم حتى نهاية العام الحالي، في إطار تنشيط حركة السياحة القادمة لمصر.

تدخل عسكري

وتوقع اللواء صفوت الزيات الخبير العسكري، أن تفرض الدول الكبرى تدخلا عسكريا على مصر، ومن ثم فرض قيود على بيع الأسلحة لمصر، وبالتالي ستفقد مصر سياداتها على أراضيها.

وقال الزيات في تصريح لـ”رصد” إن الرئيس عبد الفتاح السيسي سيخسر حليفه القوي “بوتين” فالشعب الروسي لن يقبل بتحالف مع دولة متورطة في عمل إرهابي سواء بالإهمال أو العمد، مستبعدًا أن يكون لمصر دور في تلك الحادث بالمرة.

 

 

*دار “الأسلحة والزخيرة” تعلن عن خصومات بفنادقها الخاصة.. ومغردون يسخرون

أعلنت دار الأسلحة والذخيرة التابعة للقوات المسلحة والكائنة بشارع صلاح سالم بالقاهرة عن تقديم عروض خاصة على الغرف الفندقية والسويتات لمدة يوم كامل بليلة من الساعة الثانية عشرة ظهرًا وحتى الساعة الحادية عشرة صباح اليوم التالي.

وأعلنت -عبر منشور لها على صفحتها الرسمية على “فيس بوك”- أن الغرفة الفندقية بـ400 جنيه للمدنيين، و350 للعسكريين، و300 جنيه لأعضاء الدار، والسويتات بـ600 جنيه للمدنيين، و550 للعسكريين، و500 لأعضاء الدار.

وأضاف الإعلان أن الأسعار شاملة وجبة عشاء فاخرة لفردين في الغرف، ولأربعة أفراد في السويت، و2 ديكورات خاصة للغرفة و3 تورتة خاصة للزوجين، و4 هدايا قيمة.

 

 

مغردون يسخرون

 

وتداول المغردون إعلان دار الأسلحة والذخيرة، بشيء من السخرية، فقال‏Sahar Elkaffash‎‏ “افتكرتها نكتة طلعت حقيقة.. دی بجد لا إله إلا الله الجيش بيعمل فی نفسه كده ليه لا حول ولا قوة الا بالله بجد حاجة تقرف“.

 

 

وعلق ‏حسين رضا‏ “المرة دي لعبوها صح .. السيسي أعلن قرار ١٠٠ جنيه لكل حالة جواز راحت دار الأسلحة والذخيرة منزلة عروض ليالي العمر ليلة بسعر رخيص لكل عروسين“.

 

وسخر ‏Khaled Elsalakawy‎‏ قائلا: “جيشنا كل يوم بيتطور يا جماعة .. بعد ما خلصنا الكحك والبسكويت .. دخلنا علي أوضة النوم“.

 

 

‏كما سخر محمد العزوني “وزارة السهوكة والنحنحة والفرفشة والمرقعة والـ …….وزارة الدفاع سابقا“.

 

 

واندهش ‏AH Med SA Lah‎‏.قائلا: “…. هي دى دار الأسلحة والذخيرة ولا دار القلوب والدباديب، عليه العوض ومنه العوض وربنا أنا كلها شويه من الأخبار دى وهتشل الله يخرب بيوتكم“.

 

 

ارتفاع ديون مصر الخارجية إلى 48.1 مليار دولار. . الاثنين 12 أكتوبر. . الانقلاب يعلن رسميا تصالحه مع الفاسدين

الانقلاب ضد الاسلامارتفاع ديون مصر الخارجية إلى 48.1 مليار دولار. . الاثنين 12 أكتوبر. . الانقلاب يعلن رسميا تصالحه مع الفاسدين

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*العقرب .. سجن الحبس الانفرادي

الحبس الانفرادي (السجن المُضيّق).

المعنى القانوني

عقوبة تأديبية توقعها لجنة التأديب بالمؤسسة السجنية المعنية ضد (السجين) المخالف للنظام الداخلي للسجن وتتمثّل في إيداعه بغرفة انفرادية لمدة محدّدة.

وفي القانون المصري بحسب نص المادة 143/1 من قانون الإجراءات المصري يستفاد من نص المادة  أن مجال الحبس الانفرادي ينحصر – بحسب الأصل في الجنايات والجنح المعاقب عليه بالحبس مدة تزيد عن ثلاثة شهور والعبرة هنا بالعقوبة التي يقررها القانون للجريمة ومن ثم يتم استبعاد المخالفات والجنح المعاقب علية بالغرامة أو الحبس الذي لا تزيد مدته عن ثلاثة شهور من نطاق الحبس الاحتياطي.

ومن حيث التضييق : حذر المشرع حبس الحدث الذي لا يتجاوز عمره خمسه عشر سنة حبسا احتياطياً ( م26 من قانون رقم 31 سنة 74 بشأن الأحداث ).

كما حذره في الجرائم التي تقع بواسطة الصحف ( 135 . أ .ج ) ألا إذا كانت من الجرائم المنصوص عليه في المواد 173 ، 179 ، 180/2 من قانون العقوبات أو كانت تتضمن طعن في الأعراض أو تحريضا على فساد الأخلاق .

إلا أنه وفي مصر الانقلاب لن تجد لهذه القوانين صدى، فالقانون السائد هو “رغبة” السجان في تعذيب معتقليه.

سجن العقرب يحتوي على العديد من المعتقلين المحبوسين انفراديا، والذين تمارس ضدهم أشد انواع التعذيب والتنكيل.

ورصدت منظمة هيومن رايتس مونيتور تعرض المعتقلين إلى معاملاتٍ قاسية، من الضرب المبرح والتعذيب لمحاولة انتزاع اعترافات والذي راح ضحيته ما يزيد عن 200 معتقل منذ أحداث 30 يونيو 2013، بالإضافة إلى احتجاز في أماكن غير آدمية، والإهمال الطبي  وتردي الخدمات الصحية المقدمة داخل السجون للمعتقلين المرضى بأمراض مختلفة كالقلب والسرطان وأمراض أخرى خطيرة ما تسب في وقوع عشرات الموتى ضحية لذلك.

وتمارس الانتهاكات بشكلٍ شبه يومي في مختلف سجون الجمهورية  وتزيد وطأتها وحدتها على المعتقلين في سجن العقرب الموجود بمجمع سجون طرة، حاولت  منظمة هيومن رايتس مونيتور رصد جزء من تلك الانتهاكات الضخمة التي تمارس بهذا السجن لإظهار مدى الدرجة التي وصل إليها العنف الشرطي المستخدم في السجون المصرية، الذي لا تتخذ السلطات الانقلابية أي خطوات جادة لحله، أو مسائلة عادلة للمسؤولين عن وقوع عشرات القتلى داخل السجون المصرية، في تستر واضح من الأجهزة القضائية المصرية على تلك الجرائم.

المعتقلون بسجن العقرب لا يتم التنكيل بهم وقتلهم بالبطيء وفقط، بل يتم أيضًا تهديدهم باغتصاب زوجاتهم وأمهاتهم وبناتهم أمام أعينهم أثناء الزيارة شبه الدورية  – والتي توقفت تماما قبل بداية شهر رمضان وحتى الإن- حال تفوه أحدٌ منهم بأي كلمة عن الانتهاكات التي يتعرضون لها لأي من الحقوقيين.

 هذا دون التطرق للحديث عما تعانيه الأسر خلال الزيارات، من منع إدخال الطعام والدواء والمسلزمات الخاصة، والطوابير الطويلة والإهانات المتكررة والتفتيش الشبيه بالتحرش، والحرمان من التواصل مع المعتقل وأهله حيث يحول بينهم لوح زجاجي وتكون الزيارة من خلال سماعة هاتف مراقبة، فضلًا عن منع إدارة السجن لزيارة عدد كبير من أهالي المعتقلين مرات عديدة دون سبب.

 

 

*إلغاء أحكام المؤبد لـ”بركات” و”ميرغني” بأحداث “قليوب” وإعادة محاكمتهما

قضت محكمة النقض، اليوم الاثنين، بقبول الطعن المقدم من عميد كلية الدعوة الإسلامية السابق بجامعة الأزهر الدكتور عبد الله بركات، ومدير المركز الدولي للبحوث والتدريب الدكتور حسام ميرغني، القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، وإلغاء حكم أول درجة بسجنهما بالمؤبد 25 عاما، وتغريمهما عشرون ألف جنيه والعزل من الوظيفة ومصادرة المضبوطات.

وكانت محكمة جنايات شبرا الخيمة، أصدرت حكما في 25 سبتمبر 2014 بمعاقبة عميد كلية الدعوة الإسلامية السابق بجامعة الأزهر، الدكتور عبدالله بركات، ومدير المركز الدولي للبحوث والتدريب، الدكتور حسام ميرغني، القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، بالسجن المؤبد 25 عاما.

وجاء الحكم السابق خلال إعادة محاكمتهما في القضية، على خلفية اتهامهما بالتحريض على التظاهر وقطع طريق “قليوب”، وهي القضية المعروفة إعلاميا باسم قضية “قطع طريق قليوب”، والتي وقعت شهر يوليو 2013، والتي حُكم عليهما فيها بالإعدام “غيابيا” قبل أن يسلما نفسهما وتعاد إجراءات محاكمتهما.

يشار إلى أن إعادة محاكمة المتهمين في حكم أول درجة، جاءت عقب إلقاء القبض عليهما، بعد صدور حكم الإعدام، ضمن 10 آخرين حكم عليهم بالإعدام، في ذات القضية، كما حكم أيضا على 37 آخرين بالسجن المؤبد، والسجن 3 سنوات لمتهم كونه حدثا “طفلا”، فقررت المحكمة إعادة محاكمتهما بشكل منفصل ليستوفيا دفاعهما.

 

*الصادرات تتراجع للشهر التاسع على التوالي

استمرت الصادرات “غير البترولية” في التراجع للشهر التاسع على التوالي، حيث تراجعت بشهر سبتمبر الماضي بنحو 28.7%، حتى وصلت إلى 1.2 مليار دولار، في مقابل 1.7 مليار دولار في نفس الشهر من العام الماضي.

وقالت وزارة التجارة والصناعة في بيان لها، اليوم الإثنين، إن الصادرات تراجعت منذ بداية العام حتى نهاية شهر سبتمبر، بنحو 19.3%، إلى نحو 13.9 مليار دولار، في مقابل 17.2 مليار دولار في نفس الفترة من العام الماضي.

وأرجأت الوزارة سبب تراجع الصادرات إلى عدم توفير كميات الغاز اللازمة لتشغيل المصانع بكامل طاقتها، والصراعات السياسية التي تشهدها بعض الأسواق العربية.

وحسب وزير التجارة والصناعه، طارق قابيل، فإنه يقوم حاليا بالتنسيق مع الجهات المعنية في الدولة لاتخاذ إجراءات لحل المشكلات التي كانت سببا في تراجع الصادرات، مضيفا أنه يتم العمل على وضع استراتيجية متكاملة بالتعاون مع المنتجين والمصدرين، تستهدف زيادة معدلات التصدير سواء للأسواق التقليدية أو من خلال فتح أسواق جديدة.

وتأتي السعودية على رأس الدول المستوردة من مصر، بقيمة بلغت 1.55 مليار دولار، خلال الفترة من يناير حتى نهاية سبتمبر من العام الجاري، وجاءت أميركا في المركز الثاني بقيمة 902 مليون دولار، ثم تركيا بقيمة 882 مليون دولار، وإيطاليا بقيمة 818 مليون دولار.

 

*في ظل تكتيم إعلامي .. مفتشو الأوقاف ينتفضون غضبا ضد الوزير
سادت حالة من التذمر والغليان بين مفتشي ومديري الإدارات بوزارة الأوقاف بعدد من محافظات الجمهورية، احتجاجا على قرارات وزير أوقاف الانقلاب محمد مختار جمعة؛ بنقلهم عشوائيا دون أدنى سند قانوني أو إداري.

فقد كشفت “حركة أبناء الأزهر الأحرار” لأئمة المساجد عن وجود حالة من التذمر، حيث فوجئ مفتشو الدعوة ومديرو الإدارات بوزارة الأوقاف بقرار نقلهم التعسفي من أماكن عملهم إلى أماكن أخرى، في عدد من محافظات الجمهورية، دون إبداء أي أسباب، أو مراعاة لظروف صحية أو اجتماعية، ومخالفا لقانون العمل رقم 47 لسنة 1978م.

وعلى إثر ذلك نظم عدد كبير من مفتشي الدعوة ومديري الإدارات بمحافطتي سوهاج والبحيرة وقفات احتجاجا ضد نقلهم التعسفي الأسبوع الماضي.
وتجمع العشرات من المفتشين بـ”مديرية أوقاف سوهاج” أمام مبنى المديرية، الكائن بشارع المخبز الآلـي لعدم نقل “193” منهم إلى إدارات أخرى.

وفي مديرية أوقاف البحيرة تجمهر نحو” 174″ من مديري الإدارات والمفتشين بها، وافترشوا الأرض أمام مكتب وكيل الوزارة، بمبنى المديرية في شارع عبدالسلام الشاذلي بمدينة دمنهور، احتجاجا على قرار نقلهم إلى إدارات أخرى.

ونشرت صفحة “حركة أبناء الأزهر الأحرار” صورتين لمحتجين أمام مديرية أوقاف “سوهاج” وأخرى من داخل مديرية أوقاف البحيرة، ويظهر في الصورة عدد من مفتشي الدعوة ومديري الإدارات وهم يفترشون الأرض أمام متكب وكيل الوزارة.

*وزير داخلية الانقلاب : الانتخابات ستشهد عملية تأمين غير مسبوقة

قال وزير داخلية الانقلاب ، اللواء مجدي عبد الغفار، إن مصر بدأت تعيش حالة من الاستقرار بفضل الضربات الأمنية المكثفة التي وجهتها أجهزة الأمنية لقوي الإرهاب والشر خلال الفترة الماضية.

وأضاف عبد الغفار، أن الفترة القادمة ستشهد المزيد من الاستقرار من خلال منظومة أمنية متكاملة بالتنسيق مع كافة جهات الدولة .

وتابع وزير الداخلية -في تصريحات لمندوبي وزارة الداخلية، الاثنين 12 أكتوبر، بحضور اللواء أبو بكر عبد الكريم مساعد الوزير للإعلام والعلاقات واللواء أيمن حلمي مدير إدارة الإعلام بالوزارة والعقيد اشرف العناني مدير المركز الإعلامي والعقيد إيهاب السعيد مدير مركز الإنتاج الإعلامي – أن الوضع في سيناء حاليا مستقر إلي حد بعيد وأن العمليات الإرهابية التي تقع حاليا بسيناء هي عمليات فردية خسيسة.

وأشار إلى أن عمليات “حق الشهيد” التي تقوم بها القوات المسلحة في سيناء نتائجها جيدة جدا كما أن نتائجها ستظهر أيضا علي المدى البعيد وليس الآن فقط.

وقال الوزير إن وزارة الداخلية عازمة علي إنهاء أي مظهر من مظاهر الفوضى بالبلاد وذلك بالتنسيق مع كافة الجهات بالدولة .

وعلى صعيد الاستعدادات للانتخابات البرلمانية القادمة، قال اللواء مجدي عبد الغفار إن الانتخابات ستشهد عملية تأمين غير مسبوقة من خلال منظومة متكاملة لكافة مراحلها سواء فيما يتعلق باللجان أو الناخبين أنفسهم أو عمليات الاقتراع والفرز.

وأوضح عبد الغفار أن وزارة الداخلية تعمل علي خطة تأمين الانتخابات منذ فترة طويلة وليس الآن فقط وحول مدي إمكانية تكرار ما حدث قبل ذلك بمنع بعض المواطنين المسيحيين من الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات قال عبد الغفار إن هذا لن يحدث مطلقا في أي شبر من ارض مصر تحت اي ظرف وأنه لن يسمح بذلك مطلقا ودعا المواطنين للأقبال بكثافة علي لجان الإقتراع لتحقيق الاستحقاق الثالث من خارطة الطريق بانتخاب برلمان يعبر عن إرادة الشعب .

وأشار وزير الداخلية في تصريحاته إلي أنه لا مساس بحقوق الإنسان ..مشددا على أنه يتم مراعاة حقوق المواطنين دوما وأن التجاوزات التي تحدث يتم التعامل معها فورا وفقا للقانون وعن أوضاع أماكن الاحتجاز بأقسام الشرطة .

قال الوزير إن هناك إجراءات تتخذ حاليا لتطوي أماكن الاحتجاز بما يحقق صالح المواطنين كما سيتم نقل أعداد من المحتجزين للسجون العمومية لتقلقل الكثافة بأماكن الاحتجاز .

وتطرق إلي الوزير إلي الأزمات المرورية… وقال إن المرور ليس مسئولية الداخلية وحدها وأن هناك مسئوليات تقع علي عدة جهات في هذا الأمر بالإضافة للمواطنين أيضا وأنه يتم العمل طوال الوقت علي حل المشاكل المرورية .

وأضاف الوزير إن جهود الأمن في مكافحة الإرهاب جيدة للغاية وأن الداخلية أحبطت العديد من العمليات الإرهابية قبل تنفيذها كما ألقت القبض علي المتورطين فيها ولكنها تلتزم بعدم الإعلان عنها حفاظا علي التحقيقات .

وعن قلة ظهوره الإعلامي قال الوزير إنه يسعي لتحقيق إنجازات أمنية وليس إنجازات إعلامية موضحا أن هذا سبب قلة ظهوره إعلاميا لأنه يسعي لتحقيق إنجازات أمنية حقيقية .

 

 

*في عهد السيسي : ارتفاع ديون مصر الخارجية إلى 48.1 مليار دولار

كشف البنك المركزي أن رصيد الدين الخارجي ارتفع بنهاية السنة المالية 2014-2015 بمقدار ملياري دولار ليصل إلى 48.1 مليار دولار

وأرجع المركزي في بيان له صدر اليوم تلقت وكالة أنباء الشرق الاوسط نسخة منه هذا الارتفاع في ديون مصر الخارجية الى زيادة صافي المستخدم من القروض والتسهيلات بما يعادل 4.5 مليار دولار مع تراجع اسعار صرف معظم العملات المقترض بها أمام الدولار الامريكي ما أدى الى انخفاض رصيد الدين بنحو 2.5 مليار دولار ليحقق الدين الخارجي صافي ارتفاع بلغ ملياري دولار

وأوضح ان اعباء خدمة الدين الخارجي متوسطة وطويلة الاجل بلغت 5.6 مليار دولار بنهاية العام المالي الماضي وبلغت الاقساط المسددة 4.9 مليار دولار والفوائد المدفوعة 700 مليون دولار

وذكر المركزي ان اجمالي رصيد الدين العام المحلي بلغ نحو 2.016 تريليون جنيه بنهاية مارس الماضي منها 88.3 في المائة مستحقة على الحكومة و 0.3 في المائة على الهيئات الاقتصادية العامة و11.4 في المائة على بنك الاستثمار القومي.

 

*الانقلاب يهدر 1.5 مليار جنيه من الاحتياطى على انتخابات “برلمان العسكر”

صرح مصدر بوزارة المالية في حكومة الانقلاب، بتخصيص 1.5 مليار جنيه من بند الاحتياطيات العامة في موازنة العام المالى الحالى 2015/2016، لإجراء انتخابات برلمان العسكر

وقال المصدر -في تصريحات صحفية-: إنه سيتم توفير مليار جنيه من بند الاحتياطى العام بباب الأجور للوفاء بمكافآت وأجور القضاة والعاملين بالانتخابات، و500 مليون جنيه من بند الاحتياطى فى باب شراء السلع والخدمات لشراء المطبوعات

وكانت موازنة العام المالى الحالى التي وضعها العسكر قد خصصت مبلغ 3.590 مليارات جنيه فى بند الاحتياطى العام للأجور، و5.314 مليارات جنيه احتياطيات لشراء السلع والخدمات

والمبالغ المخصصة للاحتياطى العام، هى مبالغ مالية تدرجها الموازنة العامة لمواجهة أى ظروف طارئة لم يكن مخصص لها اعتمادات خلال السنة المالية، بشرط ألا تزيد نسبة هذا الاحتياطى عن 5% من إجمالى الموازنة وفقا لقانون الموازنة.

 


*توقف 50% من مزارع الدواجن.. والانقلاب يرحب بالاستيراد

تسببت السياسة الفاشلة لنظام الانقلاب، إلى توقف 50% من مزارع الدواجن عن العمل، وتضرر آلاف الأسر بمختلف محافظات الجمهورية.

وقال عبد العزيز السيد -رئيس شعبة الدواجن باتحاد الغرف التجارية، في تصريحات صحفية-: إن حجم الإنتاج الحالي من طيور التسمين ما يقرب من 650 مليون طائر سنويا، وما يقرب من 1.6 مليون شهريا؛ بسبب توقف أكثر من 50% من المزارع، مشيرا إلى أنه لولا هذا التوقف لوصل  حجم الإنتاج إلى مليار و200 مليون طائر سنويا.

وأضاف عبد العزيز، أن استهلاك المواطنين شهريا للدواجن يصل ما بين 53 ألفا إلى 60 ألف طن شهريا، في حين أن إجمال حجم إنتاج مِصْر من البيض وصل إلى 8.2 مليارات بيضة سنويا “200 مليون بيضة” شهريا، مشيرا إلى أنه في الأوقات التي لا يتحقق فيها اكتفاء ذاتي، تضطر حكومة الانقلاب إلى الاستيراد.

وأشار إلى أن حكومة الانقلاب استوردت حتى 30 أغسطس 2015، ما يقرب من 40 ألف طن؛ حيث تتصدر البرازيل قائمة الدول التي نستورد منها، ثم تأتي أوكرانيا وفرنسا وبعض الدول التي تقتسم الجزء القليل من إجمالي واردات الدولة.

 

* الانقلاب يعلن رسميا تصالحه مع الفاسدين.. ويتعهد بحمايتهم قانونيا

أعلنت وزارة عدل الانقلاب اليوم الاثنين، فتح باب التصالح رسميًّا مع المتهمين في جرائم الكسب غير المشروع، من الوزراء وقادة اﻷحزاب والمسئولين الحكوميين السابقين.

وتزامن الإعلان عن فتح باب التصالح رسميا مع الفاسدين، في الوقت الذي أصدرت فيه محكمة جنايات القاهرة، حكما بقبول الاستشكال المقدم من جمال وعلاء مبارك نجلي المخلوع مبارك، على انقضاء مدة العقوبة المحكوم عليهما بها، في القضية المعروفة إعلامياً بـ”القصور الرئاسية” وقررت إخلاء سبيلهما.

وأصدر أحمد الزند -وزير عدل الانقلاب- مذكرة إدارية يطالب فيه الراغبين في التصالح بالإفصاح عن رغبتهم في الاستفادة من التيسيرات الواردة في التعديلات التي أصدرها السيسي قائد الانقلاب العسكري مؤخرا بقانون، التي من شأنها إجراء التصالح معهم، مقابل رد المبالغ المستولى عليها فقط.

وقال بيان من مساعد وزير العدل لجهاز الكسب غير المشروع، عادل السعيد: إن هذه التيسيرات تأتي في ضوء القانون رقم 97 لسنة 2015، لاسترداد أموال الدولة، تحقيقًا للمطالب الشعبية في هذا الشأن، وترسيخًا لدولة القانون واستقرار أوضاع الخاضعين وتدعيمًا للاستثمار الذي يحتاج إلى بنية تشريعية مناسبة، حرصًا على الصالح العام وتوعية المواطنين”.

وأضاف أن: “طلبات التصالح تقدم من المتهمين أو ورثتهم أو الوكيل الخاص، كتابة إلى رئيس جهاز الكسب غير المشروع، على أن يتضمن الطلب الإقرار برد قيمة الكسب غير المشروع كاملة، لتتولى هيئة الفحص والتحقيق بالجهاز استكمال الإجراءات القانونية المنصوص عليها“.
وأكد أن “قبول طلبات التصالح واسترداد أموال الدولة، يترتب عليه العديد من المزايا التي كفلها القانون للمبادرين بذلك، منها انقضاء الدعوى الجنائية وجميع صور الإجراءات التحفظية مثل التحفظ على الأموال والمنع من السفر، ووقف تنفيذ العقوبات المقيدة للحرية وامتداد أثر التصالح إلى جميع المتهمين وإلى جرائم العدوان على المال العام، وغسل الأموال المرتبطة بجريمة الكسب غير المشروع“.
وخاطب السعيد المتهمين بالفساد بالقول: “وتحفيزًا للخاضعين، فقد نص القانون على أن يلتزم من يبادر إلى تقديم طلب التصالح في أثناء إجراء التحقيق، برد مبلغ الكسب غير المشروع فقط، فإذا تقدم في مرحلة المحاكمة يتم إلزامه بغرامة تعادل قيمة الكسب“.
والسعيد نفسه كان مساعدًا للنائب العام اﻷسبق عبد المجيد محمود، وسبق اتهامه في قضية كسب غير مشروع تم حفظها برد الهدايا التي تحصل عليها دون وجه حق، وكانت هذه الواقعة سببًا في رفض مجلس القضاء اﻷعلى توليته منصب النائب العام، فيما كان يدعمه الوزير الزند.
والقانون الجديد يتيح للمتهمين بالكسب غير المشروع في مرحلة التحقيقات رد المبالغ المتهمين بتحصيلها فقط، مع فرض غرامات إضافية إذا عرض المتهمون التصالح في مرحلة المحاكمة أو في ظل قضائهم فترة العقوبة.
ومن أبرز المتهمين بالكسب غير المشروع حاليًا الرئيس المخلوع حسني مبارك ونجلاه علاء وجمال، ورجل اﻷعمال أحمد عز، وعدد آخر من قيادات الحزب الوطني المنحل.

 

* “صحفيون ضد التعذيب”: 51 حالة انتهاك بحق الصحفيين والإعلاميين في سبتمبر

ذكر مرصد «صحفيون ضد التعذيب»، أن شهر سبتمبر الماضى، شهد 51 حالة انتهاك مختلفة بحق الصحفيين والإعلاميين، في أثناء تأدية عملهم، في مِصْر في ظل الانقلاب العسكري الغاشم.
وسجل المرصد، 10 حالات خلال الأسبوع الأول، و23 فى الأسبوع الثانى، و8 فى الأسبوع الثالث، و10 حالات سجلها الأسبوع الرابع.
وتنوعت الانتهاكات ضد الصحفيين، وسجل المرصد 28 واقعة منع من التغطية بعدد من الأماكن المختلفة، و8 حالات استيقاف أو احتجاز للتحقيق، و6 وقائع إتلاف أو إحراق معدات صحفية، ومثلها تعدٍّ بالضرب أو التعرض لإصابة، و٣ حالات تعدٍّ بالقول أو بالتهديد.
وتصدرت وزارة داخلية الانقلاب قائمة الجهات المعتدية بـ31 حالة، تلتها فئة المدنيين بـ8 حالات، وشركات الأمن المدنية أو الحراسات الخاصة بـ7 وقائع، فيما سجلت «جهات حكومية ومسئولون» 5 انتهاكات.

 

 

*النقض المصرية تلغي عقوبة الإعدام الصادرة ضد المتهمين فيما يعرف بقضية كرادسة             

قضت محكمة النقض المصرية (أعلي محكمة للطعون)، اليوم الإثنين، بإلغاء 6 أحكام أولية بالإعدام وحكمين بالمؤبد (25 عامًا)، بحق 8 من معارضي النظام الحالي، وإعادة محاكمتهم أمام محكمة جديدة، وذلك في قضيتين تتعلقان بارتكاب أعمال عنف، وقتل وشغب، بحسب مصدرين أحدهما قضائي، والآخر وقانوني.  

وبحسب المصدر القضائي (رفض ذكر اسمه) قال للأناضول، “قررت دائرة بمحكمة النقض برئاسة القاضي أنس عمارة، قبول الطعن المقدم من 6 متهمين على حكم محكمة الجنايات بإعدامهم، لاتهامهم باقتحام قسم شرطة كرداسة بمحافظة الجيزة (غربي العاصمة المصرية)، بالتزامن مع فض اعتصامي “رابعة والنهضة” في أغسطس/آب 2013 وإعادة المحاكمة“.

وضمت قائمة المتهمين بحسب المصدر القضائي كلّ من “وليد سعد أبوعميرة، علي عبد الحميد تاج الدين، حسن علي عبد الحميد، سعيد عبد العزيز جعفر، إيهاب ممدوح الطويل، طارق إمام عبد المقصود“.

وكانت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة برئاسة القاضي محمد ناجي شحاتة، قضت في مايو/ آذار الماضي، بمعاقبة المتهمين غيابيًا (ألقي القبض عليهم لاحقًا وإعادة محاكمتهم) بالإعدام شنقًا، بعد أخذ الرأي الشرعي، من مفتي الجمهورية، في الدعوى، وحددت محكمة النقض جلسة اليوم لنظر طعنهم المقدم من هيئة الدفاع.

وقال مصدر قانوني (رفض ذكر اسمه) للأناضول: “محكمة النقض نظرت بحسب الأوراق في قضية كرادسة طعن ستة متهمين ولم يصل لها مستندا يشير إلي كون أحد المتهمين متوفيا“.

وفي السياق ذاته، قررت محكمة النقض أيضًا، وأمام دائرة ثانية، قبلت محكمة النقض اليوم، الطعن المقدم من عبدالله بركات عميد كلية الدراسات الإسلامية السابق بجامعة الأزهر، والقيادي الإخواني حسام الميرغني، على قرار حبسهما بالسجن المؤبد في القضية المعروفة إعلاميا بـ “قطع الطريق الزراعي بقليوب (شمال القاهرة)”، وقررت إعادة محاكمتهم أمام دائرة أخرى، بحسب تصريح مصدر قضائي (رفض ذكر اسمه) للأناضول.

وكانت محكمة جنايات شبرا الخيمة، والمنعقدة بأمناء الشرطة بطرة جنوبي القاهرة، قضت في 25 سبتمبر/ أيلول 2014، بالمؤبد على بركات والمرغني، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”قطع الطريق الزراعي بقليوب “، بتهم التحريض على العنف، والتي قتل فيها اثنان، وأصيب 35 آخرون “، بحسب لائحة الاتهام التي نفى المتهمون صحتها.

وجاء حكم المؤبد تخفيفًا لحكم غيابي بالإعدام قضت به المحكمة ذاتها في يوليو/ تموز 2014، ضد 10 من معارضي النظام الحالي، بينهم بركات والميرغني (غيابيًا)، والمؤبد لـ37 آخرين بينهم المرشد العام للجماعة محمد بديع، في القضية ذاتها.

وبحسب المصدر القانوني الذي تحدثت إليه الأناضول: “محكمة النقض لم تحدد موعدًا لنظر طعن بديع ومتهمين آخرين في قضية قليوب“.

وبحسب القانون المصري يحق لمن صدر بحقهم حكمًا غيابيًا إعادة إجراءات محاكمته مرة أخرى عقب تسليم نفسه للسلطات الأمنية أو القبض عليه، ودون النظر إلى الحكم السابق، وتعد الأحكام، سواء بالإعدام أو السجن، قابلة للطعن أمام محكمة النقض، كونها درجة تقاضي أعلى.

والإحالة للمفتي في القانون المصري هي خطوة تمهد للحكم بالإعدام، ورأي المفتي يكون استشاريًا، وغير ملزم للقاضي الذي قد يقضي بالإعدام بحق المتهمين حتى لو رفض المفتي.

ومنذ الانقلاب ضد محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب المنتمي إلى جماعة الإخوان، يوم 3 يوليو/ تموز الماضي، تتهم السلطات الحالية قيادات الجماعة وأفرادها بـ”التحريض على العنف والإرهاب”، فيما تقول الجماعة إن نهجها سلمي في الاحتجاج على ما تعتبره “انقلابا عسكريا” على مرسي، وتتهم في المقابل قوات الأمن المصرية بقتل متظاهرين مناهضين لعزل مرسي.

 


*
النقض المصرية التحريات المقدمة من الأجهزة الأمنية في قضايا الإرهاب لا تصلح وحدها دليلا منفردا

*إخلاء سبيل علاء وجمال مبارك في قضية القصور الرئاسية
قررت محكمة جنايات القاهرة إخلاء سبيل علاء وجمال مبارك، في قضية “القصور الرئاسية“.

* شاهد..”باكوس” يكشف الغشاشين من عب الزبلاوي

أصدر محمد باكوس حلقة جديدة من برنامجه، حول ما وصفه بحالة “الغش السياسي”، التي يشهدها المجتمع المصري منذ الانقلاب العسكري في يوليو 2013.

وأشار في حلقته التي بثها عبر قناته على يوتيوب، تحت عنوان “الغشاشينإلى أن هناك حالة من التضليل يعيشها الشارع المصري، على حد وصفه.

وشبّه باكوس في برنامجه ما يجري في الواقع السياسي الحالي بما حدث إبان عهد المخلوع حسني مبارك حين تم حبس الفنان الكوميدي “سعيد صالح” عاما لقوله في إحدى مسرحياته، أمي اتجوزت ثلاثة: واحد أكلنا المش (نوع من الجبن)، والثاني علمنا الغش، والثالث لا بيهش ولا بينش (لا يفعل شيئا)، وذلك في إشارة للأنظمة الثلاثة التي كانت قد حكمت مصر منذ إعلانها جمهورية في العام 1952 وحتى ذلك الحين.

 

* السيسي” وراء تحويل 52 ألف طالب أزهري للتربية والتعليم

أسفر مشروع السيسي الديني في عامه الأول عن إغلاق آلاف المعاهد الأزهرية في قرى ومحافظات مصر، بجانب إجبار أكثر من 52 ألف طالب على التحويل من التعليم الأزهري إلى التربية والتعليم، وفق بيانات رسمية صادرة اليوم الاثنين.

قال الدكتور محمد أبو زيد الأمير، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، اليوم، إن عدد الطلاب الذين حولوا من المعاهد الأزهرية إلى التربية والتعليم بلغ حتى الان 52 ألف طالب وطالبة.

وتبنّى قائد الانقلاب العسكري منذ اغتصابه السلطة، تحت مسمى تطوير الخطاب الديني، عددا من السياسات التجريد وتبوير التعليم الديني، عبر الهجوم على القيادات الدينية، ونزع الاحترام لرجال الدين في وسائل الاعلام،
وإغلاق المعاهد الأزهرية بالقرى والنجوع وضم ما تبقى من طلابها إلى أقرب معهد بالمدينة المجاورة.

وتعمد خفض نسبة النجاح في نتائج الثانوية الأزهرية هذا العام، وبلغت 28.1% فقط في الدور الأول، لترتفع إلى 50% في الدورين .. وهي أدنى نسبة فى تاريخ الأزهر، بسبب الغاء درجات الرأفة والتعنت في الامتحانات.

فيما يشتكى أولياء أمور الطلاب والطالبات من عدم وجد مدرسين، وغياب الاهتمام بالمدارس الأزهرية، وأن الدراسة قائمة على الدروس الخصوصية.

وكانت مديريات التربية والتعليم أعلنت في المحافظات ارتفاع معدل التحويل من التعليم الأزهرى للتعليم العام بشكل غير مسبوق، بعد إعلان نتائج الثانوية الأزهرية.

وبلغت أعلى نسبة للتحويل -وفقا لتقارير إدارة شؤون التعليم والطلاب بمديريات التعليم- بالمرحلتين الابتدائية والإعدادية، ومن الصف الأول الثانوي الأزهري للثانوية العامة 30% ، وهى النسبة المخصصة لقبول التحويل فى أي مدرسة من التعليم العام، والخاص، والأزهري


*
ضبط ١٥٦ كيلو لحوم فاسدة مجهولة المصدر بالمنوفية             

شنت مباحث التموين بمحافظة المنوفية، حملة مكبرة على الاسواق لضبط المخالفين، تم تحرير محضر رقم 14184 جنح مركز الباجور لسنة 2015 م ضد محمود. ف. م. ع، مسئول عن محل بقالة بناحية شارع السوق – مركز الباجور.. وتم ضبط 156 كيلو جرام لحوم مجمدة منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستهلاك الأدمي.

كما تم تحرير “7” قضايا لعدم الإعلان عن أسعار السلع الغذائية “محال تجارية”، “4” قضايا لعدم وجود شهادة صحية للقائم بالبيع داخل المحال التجارية، ٥ قضايا لمزاولة نشاط تجارى بدون ترخيص (محال تجارية ).

 

 

 *6 فنانات أمام القضاء .. والتهمة “فسق وفجور”             

ممارسة الفسق”، هي تهمة التي يقع في شباكها كثير من الفنانات، لا ندري إنها كانت عن قصد، أو لأنها أسهل طريق إلى النجومية؛ حيث ظهرت في الآونة الأخيرة كثير من البرامج والكليبات، التي تتوالى البلاغات والدعاوي القضائية ضدها؛ حيث وقع في براثها كثير من الفنانات الشابات، تحت طائلة، “خادشه للحياء، وممارسة الفسق، والتحريض على الفجور، ليجدوا أنفسهن خلف القضبان.

ويرصد “التقرير” عدد من الفنانات التي تعرضن إلى المحاكمات، وكان أبرزهم الاتي:

انتصار

بعد تصريحاتها المثيرة والتي دعت من خلالها الشباب المصري بمشاهدة الأفلام الإباحية لـ”تصبير أنفسهم”، (حسب قولها) – فقد توالت الدعاوي القضائية ضدها لوقف برنامج “نفسنة”، والذي تقدمه الفنانة انتصار وأخريات، على قناة “القاهرة والناس“.

وحددت محكمة جنح مدينة نصر جلسة 10 نوفمبر المقبل، لتكون أولى جلسات محاكمتها بتهمة التحريض على الفسق والفجور.

شاكيرا” و”برديس

تواصل قضايا الفسق والفجور، والتي تلاحق كثير من الفنانات؛ حيث نجحت الإدارة العامة لمباحث الآداب من ضبط كل من الراقصتين “شاكيرا وبرديس” بتهمة التحريض على الفسق والفجور والدعاية للعرى، حيث أصدرت محكمة جنح مستأنف العجوزة، بحبسهما 3 شهور مع الشغل والنفاذ لاتهامهما بالتحريض على الفسق وصناعة فيديو خادش للحياء والفعل الفاضح.

بطلة كليب “سيب إيدي

وفي نفس السياق ذاته، قضت محكمة جنح مستأنف العجوزة، بالحبس 6 أشهر على الراقصة رضا الفولي الشهيرة بـ”سلمى” بعد إدانتها بتهمة التحريض على الفسق والفجور، لظهورها في فيديو كليب “سيب إيدي”، وهي ترقص وتغني وترتدي ملابس مكشوفة.

صافيناز

قامت الراقصة صافيناز بعمل شكل مختلف أثناء رقصها، فارتدت العلم المصري كبدلة “رقص”، لتتعدد الدعاوي القضائية ضدها بتهمة إهانة العلم المصري.

فيما قضت محكمة جنح العجوزة، بتأييد حبس الراقصة الأرمينية صافيناز 6 أشهر غيابيا، وتغريمها 15 ألف جنيه وكفالة 10 آلاف جنيه، بتهمة إهانة العلم المصري، بارتدائه كبدلة رقص تحمل ألوانه.

وبعد ذلك قضت محكمة مستأنف، بكفالة 1000 جنيه لإيقاف تنفيذ العقوبة مؤقتا، ما يمكن الراقصة من الطعن على الحكم.

شمس

بسبب فنها مُنعت من تبني طفلة، والسجن مسواها؛ حيث طلبت الفنانة شمس من احدى دور الأيتام بتبني طفلة لكن قانون الأيتام منعها لأنه لا يسمح بذلك كونها راقصة، وفي أحد الأيام طلبت من الدار أن تخرج بالطفلة وسُمِحَ لها بذلك لمدة 48 ساعة حسب النظام المعمول به بالدار، إلا أن المتهمة رفضت إعادة الطفلة بعد انتهاء المدة لتأمر النيابة بسرعة ضبطها وإحضارها، وبعدها أمرت النيابة بإحالتها للجنايات بتهمة خطف طفلة بعدما رفضت إعادتها للدار.

سما المصري

أرادت الفنانة سما المصري، أن تترك الفن وتتجه كمرشحة في انتخابات مجلس النواب، لتتعدد الدعاوي القضائية تطالب من استبعادها من اﻻنتخابات البرلمانية، لافتقادها شرطي الثقة وحسن السمعة، مشيرا إلى أن ترشح سما كنائبة في مجلس النواب القادم أثار غضب الكثيرين من أهالي الجمالية ومنشأة ناصر، إذ اعتبروا أن ترشحها إهانة للدائرة بالكامل وإهانة كذلك للمجلس، الذي سيتولى سلطة التشريع وأنها لا تصلح أن تكون نائبة.

كما تعرضت سما المصري من قبل للحبس 4 أيام في إبريل 2014 بتهمة إدارة قناة “فلول” بدون ترخيص، وتقديم برامج خادشه للحياء العام، ثم قرر قاضي المعارضات إخلاء سبيلها والاكتفاء بتغريمها مبلغ 10 آلاف جنيه.

 

 

الجيش وحيتان مبارك سبب انهيار الاقتصاد المصري. . الأربعاء 7 أكتوبر. . السيسي تلميذ إبليس

الحيتان الأربعة أبو العينين وساويرس وعز والخطيب

الحيتان الأربعة أبو العينين وساويرس وعز والخطيب

السيسي تلميذ ابليس

السيسي تلميذ ابليس

الجيش وحيتان مبارك سبب انهيار الاقتصاد المصري. . الأربعاء 7 أكتوبر. . السيسي تلميذ إبليس

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*المحكمة تقرر إخلاء سبيل عدد من القيادات ولكن لم يتم تنفيذ قرار الإخلاء حتى الآن

قررت أمس الدائرة 26 جنايات جنوب القاهرة، إخلاء سبيل عدد من أعضاء وقيادات تحالف دعم الإخوان، المتهمين فى القضية رقم 473 لـسنة 2014،

إخلاء سبيل الشيخ فوزي السعيد، ود.مجدي قرقر، وأ.مجدي حسين، وأ.محمد أبو سمرة، ود.نصر عبد السلام، وأ.أحمد عبد العزيز، وآخرين.

كما قررت، اليوم الأربعاء، الدائرة 26 جنايات جنوب القاهرة، إخلاء سبيل عدد من قيادات الجبهة السلفية على رأسهم الشيخ محمود شعبان، ، بدون ضمانات.

وتضمنت قرارات إخلاء السبيل عددا كبيرا من المتهمين فى القضية رقم 682 لسنة 2014 المعروفة بـ”الجبهة السلفية”، على رأسهم القيادات، وهم كل من: الشيخ محمود شعبان، وأشرف عبد المنعم، وهشام مشالى، وخالد غريب، وأحمد مولانا، ومحمد حسان، وأحمد صفوت، وسعد حجاج، ومحمد رمضان، ومحمد محسن، وولاء عبد الفتاح.

 فيما علق نشطاء على الخبر أن الانقلاب يصدر قرارات إخلاء سبيل ثم يتم تجديد الحبس لهم على قضايا أخرى أو حبسهم بلطجة .

 

 

*الحرب على المنتقبات تغزو الجامعات المصرية

أصدر الدكتور راشد القصبى، رئيس جامعة بورسعيد، قرارًا بمنع عضوات هيئة التدريس من “ارتداء النقاب” سواء كانت أستاذة أو معيدة أثناء إلقاء المحاضرات، ومن تخالف التعليمات سوف تلغى الجامعة محاضراتها.

وأضاف القصبى أما بالنسبة للطالبات المنتقبات فتلك هى حريتهم الشخصية ولن نمنعهم ولكن سيتم اتخاذ كل إجراءات التفتيش الأمني على بوابات جامعة بورسعيد أثناء دخول الطلاب, وفقا للمصريون.

يذكر أن الدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهرة كان قد أصدر قرارًا مسبقًا بمنع عضوات هيئة التدريس من ارتداء النقاب بالجامعة.

 

*الفيوم: أمن الانقلاب يختطف طالب من منزله وسط ظروف غامضه

داهمت مليشيات أمن الانقلاب العسكري منزل الطالب عمرو شعيب شعيشع ١٨ عام ،الكائن بقرية اباظة التابعة لمركز يوسف الصديق بالفيوم وقامت باختطافه في ظروف غامضه من منزله دون ابداء اسباب واضحه لذلك .

تسبب الحادث في اثارة غضب الأهالي لما احدثته القوات من ترويع وتخريب في منتصف الليل وإثارة الزعر والفزع بين سكان القرية .

جدير بالذكر ان قوات أمن الانقلاب قامت باعتقال والد الطالب منذ ٦ اشهر ولم يفرج عنه حتى اللحظه.

 

*بيان من طلاب ضد الإنقلاب جامعة الزقازيق بشأن إختطاف الطالبة سارة مشعل

بيان من طلاب ضد الإنقلاب جامعة الزقازيق بشأن إختطاف الطالبة سارة مشعل من داخل الجامعة

بسم الله الرحمن الرحيم
لقد أجرم اليوم أفراد الأمن الإداري لجامعة الزقازيق باختطافهم ساره مشعل الطالبه بالفرقه الثالثه بكلية الآداب قسم الإعلام من داخل الجامعه ومن ثم تسليمها لكلاب الداخليه المسعوره المتواجده أمام الجامعه عقب الإعتداء عليها وإزالة النقاب من على وجهها عنوة.

حيث يعد هذا الإعتداء السافر تعدي لجميع الخطوط الحمراء من جميع أفراد الأمن الإداري وعلى رأسهم ضابط أمن كلية الآداب والضابط شريف عبدالفتاح مدير أمن الجامعه وكل من يعاونهم فأنتم وذويكم لستم أغلى من أبنائنا وبناتنا فأنتم لاتعرفون غضبتنا فإذ لم تعود الطالبه ساره مشعل آمنه وسط أهلها حالا سترون مايحرق أفئدتكم ويجعلكم تبكون بدلا من الموع دما ..
أما حسابنا معكم على جرأتكم على تخطي الخطوط الحمراء فهو آت من حيث لاتتوقعوه..
وسيعلم الذين ظلموا أى منقلب ينقلبون
طلاب ضد الإنقلاب جامعة الزقازيق

 

*جرائم الانقلاب بحق الحرائر .. اختطاف طالبة بإعلام الزقازيق من حرم الجامعة

اختطفت قوات الأمن الإداري بجامعة الزقازيق الطالبة “سارة مشعل” آداب إعلام من داخل كليتها بدعوي مشاركتها في مسيرات مناهضة للانقلاب وتسليمها لقوات الداخلية.


وأعلنت  حركة طلاب ضد الانقلاب -في منشور لها بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك-: إن الطالبة تم اقتيادها إلى مكان مجهول من قبل قوات داخلية الانقلاب والقبض عليها من داخل كليتها”.

وشددت الحركة على أن المساس بالطالبة لن يضر إلا بمختطفيها، وأن الزخم الثوري  بالجامعات لن يتوقف حتى يكف الأمن عن أساليبه الرخصية في اعتقال زملائهم”.

 

*من أجل سوريا.. الرز السعودي يتدفق في أمعاء السيسي

لا شيء مستحيل في عالم السياسة، فعدو الأمس قد يصبح في يوم وليلة صديقاً وحليفاً إذا اقتضت الظروف، والمصلحة المشتركة وهو ما جعل الكاتب الصحفي المقرب من دوائر الحكم في السعودية “جمال خاشقجي” ، يبشر بتغيير قادم في موقف الجنرال عبد الفتاح السيسي، المؤيد للضربات الوحشية التي يقوم بها الاحتلال الروسي في سوريا.

قال “خاشقجيبنبرة العليم ببواطن الأمور: “موقف الأشقاء في مصر من العدوان الروسي في سوريا قد يتغير بإذن الله”، ذلك يعني أن السيسي استطاع ضرب عصفورين بحجر واحد، فقد ظهر أمام المجتمع الدولي في صورة الرجل الذي يحارب الإرهاب، ونعني بالإرهاب هنا ثورات الربيع العربي، فكما أخرج طائرات جيشه التي أكلها الصدأ لضرب الثوار في ليبيا، اخرج أذرعه الإعلامية لتواصل الهجوم على الثوار في سوريا، وتشيد وتمدح السكين الروسي الذي يحز رقاب المسلمين المستضعفين.

العصفور الثاني الذي اصطاده السيسي هو “الرز” السعودي، الذي توقف برحيل الملك “عبد الله” وتولي شقيقه الملك سلمان” محابس الرز، فهو يعلم جيدا موقف السعودية من الحكم النصيري العلوي الذي يمثله الأسد، المتحالف مع نظام الملالي الطائفي في إيران، وجاءت تصريحات إيران التي هددت فيها السعودية صراحة هذا الأسبوع، بضربة جوية وصاروخية إن هي لم تنشر الأسباب الحقيقية وراء مقتل حجيجها في منى.

وكانت طهران قد طالبت صراحة وضع الأماكن المقدسة في السعودية تحت إدارة دولية، فيما تستمر إيران في التضييق على النظام الحاكم في السعودية، عبر ذراعها الحوثي في اليمن، وذراعها حزب الله في لبنان، واذرعها في البحرين وعمان والإمارات.

حيال ذلك الهجوم الإيراني المسموح به أمريكيا ضد العربية السعودية، وجدت الرياض مصلحتها تقتضي أن تكسر حلقة التقارب بين العسكر في مصر وبين طهران، ذلك التقارب الذي ظهر جليا في الأسلحة المصرية التي وصلت إلى الحوثيين في اليمن، وتخاذل السيسي في مساعدة الحكومة الشرعية والرئيس هادي ضد حليفه في الانقلاب على عبد الله صالح.

السعوديَّةُ التي دعمت الانقِلاب في مصر، في 3 يوليو2013، الذي أدّى إلى الإطاحة بالرئيس المنتخَب محمد مرسي الإسلاميِّ، وأتى إلى سُدَّةِ الحكم بوزير الدفاع، عبد الفتاح السيسي، تغير موقفها واستقبلت وفوداً من حركتي حماس الفلسطينية والنهضة التونسيّة وحزب الإصلاح اليمني، وهي تنظيمات مُرتبِطةٌ بالإخوان، كما أنَّ خطابَ وسائلِ الإعلام السعوديّة، على عكسِ نظيراتِها في الإمارات، بدأ يتعامَل بطريقةٍ أكثرَ مفارَقَةً وذكاءً مع مسألةِ الإخوان“.

ويرتبط هذا التحول في موقفِ المملكةِ بالجغرافيا السياسيّةِ، ونظرةِ الرياض إلى الوضعِ الإقليمي، وقد سبقَ وتعرّضت العلاقاتُ مع الإخوان المسلمين للتقلُّبات في الماضي القريبِ، في الخمسينيّات والستينيّات، كانت المملكةُ ملجأً لكَوادرِ الحركةِ الذين كانوا مُلاحقينَ في مصرَ وسورية والعراق.

وتظاهر السيسي بدعم التدخُّل السعوديَّ “ظاهراً” في اليمن، مع رفضِه إرسالَ وحدات عسكريّة على الأرض،وأطلق إعلامه ينهش في إدارة “سلمان” حتى ان الجريدةُ الحكوميّةُ، الأهرام، نشرَت في 9 سبتمبر الماضي مقال للرئيس السابق لنقابة الصحفيّين، مكرّم محمد مكرم، يَشجُب فيه كلَّ من يدَعَم الثورة ضد بشار الأسد ، وحيّا جيشَ النظام الذي يحرق المدنيين بالبراميل الروسية المتفجرة.

ويضيفُ السيسي على لسان مكرم :”أنَّ اللاجئين لا يهرُبون من بشار الأسد، بلْ منَ الدولةِ الإسلاميّة”، ويدينُ من يدعم الجيشَ الحرّ المكوَّن من الإخوان المسلمين، وفي خلاصةُ المقال يقول السيسي – على لسان مكرم- للسعودية :”مهما كانت الجرائم التي ارتكَبها الأسد، فهيَ قليلةٌ بالنسبةِ للَّتي ارتكَبَها الإرهابيّون”، في إشارة للإخوان المسلمين.

 

 

*77 من عضوات التدريس بجامعة القاهرة يطعنَّ على قرار منع التدريس بالنقاب

تسعت دائرة أزمة أساتذة جامعة القاهرة المنقبات اللواتي صدر قرار من رئيس جامعة القاهرة بمنعهن من دخول المحاضرات بالنقاب، بعدما تقدم 77 من عضوات هيئة التدريس بالجامعة بطعن أمام محكمة القضاء الإداري لوقف قرار الدكتور جابر نصار.

المحامي الدكتور أحمد مهران، أستاذ القانون ومدير مركز القاهرة للدراسات السياسية والقانونية قال الأربعاء 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2015، إن عدد المنضمين للدعوي بلغ 77 من عضوات هيئة التدريس بعدما زاد عدد الموقعين على الدعوى من 63 الثلاثاء إلى 77 اليوم، مؤكداً أن بعض الطلبات التي تلقاها جاءت من عضوات هيئة تدريس غير منتقبات لكنهن “متضامنات“.

وأكد مهران أنه من المقرر البدء في إجراءات إقامة الدعوى القضائية السبت المقبل، مشيرا إلى أن هناك عدداً من عضوات هيئة التدريس المنتقبات تعهدن بالالتزام بالقراربخلع النقاب – “لكنهن تقدمن بطلب لرفع الدعوى.

مهران، شدد على أن قرار رئيس الجامعة “غير دستوري ومخالف للقانون ومعيب لا يتفق مع دولة القانون ولا مع الحقوق والحريات ويشكل تمييزاً عنصرياً بمخالفته للاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان“.

مؤكداً أن اللبس حرية شخصية ولا يجوز لأحد أن يقيد هذه الحرية تحت أي مسمى وأن الأمن القومي المصري لا يهدده النقاب بأي صورة من الصور“.

بالمقابل انتقد طلاب وحقوقيون منع رئيس الجامعة النقاب ومغازلته في الوقت نفسه طالبة بكلية الآثار تضع “تاتو” – نقش على الجسد – بقوله لها “التاتو بتاعك حلو جدًا، بتعملوه إزاي ده“.

 

 

*عائلات “الحزب الوطني” و”السيسي” تسيطر على برلمان 2015

أظهرت ملامح الدعاية الانتخابية في مصر التي بدأت يوم 30 سبتمبر الماضي وتستمر حتى 16 أكتوبر الجاري قبل يوم من بدء الانتخابات 17 أكتوبر، غلبة الطابع العائلي على الانتخابات وهيمنة عائلات “الحزب الوطني” المنحل وعائلات “السيسي” و”السادات” عليها، فضلا عن نزول مرشحين من عائلات مشهورة تاريخيا بوجود نواب لها في البرلمان ونزول أكثر من مرشح من عائلة واحدة في نفس الدائرة أو دوائر مختلفة.

وأظهرت كشوف المرشحين الفردية والقوائم نزول أعداد ضخمة من مرشحي الحزب الوطني المدعوين بعائلاتهم في مناطق عديدة خصوصا في الصعيد والوجه البحري، ونشر العائلات دعايات تكشف هذا، ما اعتبره مراقبون دليل علي عودة قوية لنواب الوطني ليكونوا مع قوائم السيسي التي يهيمن عليها عسر سابقون، هم الظهير السياسي له.

ولفت المذيع عمرو اديب أحد أذرع السيسي الاعلامية الانظار لسر إصرار “احمد عز” على الترشح وطعنه في قرار استبعاده، بقوله إن سبب إصرار عز علي دخول البرلمان هو “قيادته كتلة كبيرة من نواب الحزب الوطني السابقين ممن سيشاركون في الانتخابات، وسيكون لهم قوة كبيرة داخله“.

دراسة للأهرام: عائلات الوطني قادمة

وأكدت دراسة لمركز الأهرام بعنوان: “الدور المستمر للعائلة في الانتخابات النيابية”، نشرت في سبتمبر الماضي، “استمرار نفوذ “الوطني” في البرلمان المقبل بسبب ضعف الأحزاب”، وقالت إن “التحركات الحزبية في المحافظات كشفت عن محاولاتها جذب “الأسر الكبيرة” وأن النظام الانتخابي يدعمها“.

ودفعت عائلات بارزة – أغلبها كان في الحزب الوطني المنحل -بأبنائها في الانتخابات لحفظ الميراث النيابي، مع صدور تصريحات من العائلة تؤكد على هذا المعني (الحفاظ على الارث البرلماني للعائلة)، فضلا عن نزول أكثر من مرشح لنفس العائلة في قوائم أبرزها “في حب مصر” و”حزب النور“.

وعلى حين شهدت انتخابات أول برلمان مصري منتخب بعد ثورة 25 يناير 2011 (انتخابات 2012) غياب نسبي لهذه الظاهرة التي ميزت كل الانتخابات المصرية في السنوات الماضية، عادت الظاهرة لتطل برأسها مرة أخري خلال الانتخابات الحالية، خصوصا العائلات المنتمية للحزب الوطني المنحل، وذلك وسط جهود دعائية ظاهرة للعائلات للحشد بقوة لأبنائهم لاستكمال ما بدأه اﻵباء واﻷجداد.

وبجانب “العائلية” أو “العصبية” تنتشر أيضا ظاهرة مرشحي “رجال الاعمال” أو “رؤوس الأموال” للتنافس على 600 مقعد في البرلمان لمقبل الذي سوف تبدأ أول مراحل انتخاباته 17 أكتوبر الجاري.

وفيما يلي أشهر العائلات القديمة التي لها مرشحون في الانتخابات المقبلة:

عائلة مكرم عبيد

من أشهر العائلات التي تشارك في الانتخابات البرلمانية منذ عهد الملكية وحتى عهد الجمهورية هي عائلة (مكرم عبيد) القبطية، الذي كان عضوا بمجلس النواب عن حزب الوفد عام 1946، وأخر المرشحات في ترشيحات العائلة في الانتخابات الحالية هي الدكتورة منى مكرم عبيد، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

عائلة أباظة

على غرار عائلة مكرم عبيد اشتهرت عائلة “أباظة” ذات الأصول الشركسية بالمشاركة في البرلمان المصري في العهدين “الملكي” و”الجمهوري”، حيث لم تخل أي انتخابات نيابية من مرشح للعائلة “الإباظية” التي تكاد تحتكر مقعد دائرة “منيا القمح”، وكان آخر نواب العائلة بالمجلس أمين أباظة وزير الزراعة الأسبق.

وفي الانتخابات المقبلة، تدفع العائلة بعدد من المرشحين بدوائر محافظة الشرقية أبرزهم “أحمد فؤاد أباظة” في دائرة أبو حماد، و”وجيه حسن أباظة” ضمن مرشحي قائمة “في حب مصر” بشرق الدلتا، فيما يرشح حزب الوفد بمقاعد الفردي عضو العائلة الاباظية “محمد هاني أباظة” بالدائرة الثانية في الزقازيق.

عائلة محيي الدين

وهي عائلة تمتد الي عضوي مجلس قيادة ثورة 23 يوليه 1952، خالد محي الدين وزكريا محي الدين، حيث احتلت عائلة خالد محيي الدين، الذي أصبح أول رئيس لحزب يساري في مصر (التجمع الوطني) وشغل مقعد دائرة “كفر شكر” بمحافظة القليوبية، مقعد الدائرة الذي ظل حكرا على العائلة.

وخالد محيي الدين، عضو مجلس قيادة الثورة في 1952، وشغل مقعد بمجلس الشعب في 1957م عن هذه الدائرة واستمر بها حتى انتخابات 2010، وغابت الأسرة للمرة الأولى عن البرلمان في أعقاب ثورة 25 يناير، ولم ترشح أحد أبنائها على مقعد الدائرة، ولكن في الانتخابات المقبلة سيشارك نجل محيي الدين (محمد) عبر قائمة “في حب مصر” شبه الحكومية.

عائلات الرؤساء

ومن العائلات الأخرى، التي تشارك في الانتخابات، عائلات الرؤساء: الحالي عبد الفتاح السيسي، والسابق: السادات.
حيث يشارك في محافظة المنوفية، ثلاثة أشقاء من اسرة الرئيس الراحل السادات هم: نائب مجلس الشعب السابق، محمد أنور عصمت السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، وشقيقه عفت السادات، رئيس حزب السادات الديمقراطي، إضافة إلى ترشّح شقيقهما الثالث زكريا أحمد عصمت السادات وشهرته، زين السادات مستقلًا عن دائرة مصر الجديدة بالقاهرة.

كما ستشارك (عائلة الرئيس السيسي) في منطقة الجمالية، بالقاهرة القديمة، باثنين هم التاجر فتحي محمد حسن خليل السيسي، مرشح تيار الاستقلال، والمحامي هشام سيد حسن السيسي، المرشّح المستقل.

وبعدما ترددت أنباء عن ترشيح أفراد من عائلة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، أعلن “عبد الناصر طه حسين”، ابن عم الزعيم الراحل إن عائلة ناصر قررت مقاطعة الترشح في انتخابات مجلس النواب دون إبداء أسباب.

أيضا دفعت عائلة رجل الأعمال المسجون بتهمة قتل المطربة التونسية “زكري” طلعت مصطفى، عضو الحزب الوطني بابنة شقيقه “سحر طلعت مصطفى”، على قائمة “في حب مصر” بقطاع غرب الدلتا شمال مصر، وذلك استكمالا لمسيرتها البرلمانية حيث ظلت دائرة “سيدي جابر” بالإسكندرية حكرا عليها مدة 5 دورات انتخابية بمجلس الشعب آخرهم عام 2010، بداية من الأب طلعت مصطفى، الذي فاز بمقعد الفئات لدورتين، وخلفه نجله طارق لثلاث دورات، إلى أن استحوذت عليها جماعة الإخوان في انتخابات مجلس الشعب لعام 2012.

وهناك أيضا عائلة وزير الحزب الوطني الشهير الراحل كمال الشاذلي، الذي انتخب عضوا بالبرلمان للمرة الأولى عام 1964، وظل نائبًا لدائرة الباجور بمحافظة المنوفية لمدة 46 عامًا دون انقطاع، والذي تقدم نجله “معتز الشاذلي”، رئيس مجلس إدارة جريدة الجماهير، للترشح في نفس الدائرة في الانتخابات المقبلة.

عائلات الوطني تعود لتنتقم من الثورة

ويقول الدكتور يسرى العزباوي، الباحث في الشؤون البرلمانية بمركز الأهرام للدارسات السياسية، أن منافسة المرشحين من العائلات السياسية، “أمر طبيعي”، خصوصا العائلات المنتمية للحزب الوطني المنحل، معتبرا أن “سبب التواجد بقوة هذه المرة هو دخول العائلات للمعركة الانتخابية وكأنها معركة وجود، لإرجاع ما كان في السابق بعد أن أزاحه ثورة يناير لهم عن أماكنهم، فحاليا عائدون بمبدأ “نكون أو لا نكون“.

وأشار “العزباوي” في تصريح صحفي، إلى أن عدد من العائلات حاليا تطرح اثنين من أبنائها لأنها كانت تعتمد في السابق على أن يكون لها مقعد في مجلس الشعب، وآخر في الشورى، وبعد إلغاء “الشورى”، يسعون للحفاظ على نفس الرصيد من المقاعد.
فيما يقول الدكتور وحيد عبد المجيد، رئيس تحرير مجلة السياسية الدولية، أن “مصادر القوة الأساسية في الانتخابات المقبلة ستكون للمال والعصبيات، وسينحصر الصراع الأساسي على من يمتلك أيا منهما، ما يجعلهم أصحاب الفرص الكبيرة بغض النظر عن أعمارهم أو انتمائهم“.

طرائف العائلية

ومن طرائف الانتخابات التي ستجري بطعم “العائلة” أن هناك 11 أسرة تدخل المنافسة بأكثر من مرشح أبرزها:

3 من عائلة “بكار.

ومن طرائف العائلية في قوائم حزب النور السلفي، ترشيح 4 مرشحين من عائلة واحدة، في قائمة الحزب بقطاع غرب الدلتا، تضم نادر بكار المتحدث الاعلامي باسم حزب النور، وزوجته مريم بسام السيد حسنين الزرقا، فيما تضم قائمة بالقاهرة والد زوجته الدكتور بسام الزرقا نائب رئيس الحزب.

ومن العائلات الأخرى (عائلة مطر) بدائرة دار السلام، حيث يترشح منها عضو الحزب الوطني السابق تيسير مطر، وهو رئيس الحزب الدستوري الاجتماعي الحر مستقلًا، وزوج أختهم رضا لاشين عن نفس الدائرة.

غريم “مرسي

ومن أبرز المرشحين أيضا (عائلة مجدي عاشور) عضو حزب الوطني السابق المتهم في موقعة الجمل في محافظة الشرقية، والذي كان من أكثر أعداء الرئيس السابق الدكتور محمد مرسي، وقد اشتهر بمقولة مرسي عنه “عاشور بتاع الشرقية”، وكذلك نجل أخيه المهندس رضا محمود عاشور المرشح عن نفس الدائرة.

رئيس النادي ونجله

أيضا هناك عائلة (مرتضى منصور) رئيس نادي الزمالك الذي يشارك هو وابنه ضمن مرشّحي حزب الوفد الجديد، وكذا النائب مصطفي بكري وشقيقه محمود بكري وهما صحفيان ويمتلكان صحيفة “الاسبوع” الاسبوعية.

أيضا هناك (عائلة البطران) الشهيرة بمنطقة الهرم، التي ترشّح منها المهندس الزراعي شفيق بطران مستقلًا، ومجدي البطران عن حزب مصر بلدي، ورجل الأعمال عماد البطران مستقلًا، ما أدى إلى انقسام الأصوات داخل العائلة الواحدة.

وفي الصعيد ودوائر الوجه البحري أظهرت كشوف المرشحين عودة عوائل الحزب الوطني بالكامل للمنافسة بقوة مستغلين اصوات العائلة ونفوذهم المالي.

*مؤلف أوبريت أكتوبر الذي حضره “السيسي” يؤكد : ماحدث في مصر إنقلاب و السيسي تلميذ إبليس

أكد مدير أعمال الشاعر السعودي عبد الرحمن العشماوي صحة نسبة القصيدة التي تهاجم   عبد الفتاح السيسي إليه، نافياً في الوقت نفسه أن يكون لدى الشاعر اعتراضٌ على عرض أوبريت عن حياة النبي محمد في حفل حضره السيسي بمناسبة احتفالات أكتوبر.

ورفض أسامة العشماوي نجل الشاعر السعودي ومدير أعماله- التعليق على الهجوم الذي تعرض له والده في الإعلام المصري في أعقاب عرض أوبريت “عناقيد الضياء”، مؤكداً عدم تراجع والده عن القصيدة التي كتبها.

وقال إن الأوبريت الذي ألفه والده ليقص فيه حكاية انتشار دعوة النبي محمد في الجزيرة العربية أهدته إمارة الشارقة الإماراتية لمصر، وهو أمرٌ يعد من حقوق الإمارة طبقاً للعقد الموقع.

وأضاف أن عقد الأوبريت جاء باتفاقٍ بين والده وإمارة الشارقة العام الماضي، “ليعرض خلال احتفالات اختيارها عاصمةً للثقافة الإسلامية، وينص الاتفاق على أن يكون للشارقة كامل الحق بعرض الأوبريت في أي مكان دون الرجوع لوالده” نافياً في الوقت ذاته اعتراض الشاعر على إهداء الأوبريت إلى مصر.

العشماوي أكد كذلك صحة نسب قصيدة هجاء للسيسي إلى والده، مشدداً على أن والده “ليس إخوانياً أو صاحب هوى إخواني كما وصفه بعض الإعلاميين المصريين”، لكنه “مع الحق، وما حدث في مصر هو انقلاب لا يقبله عاقل“.

وأوضح أن معارضة والده السياسية للنظام المصري لا تعني اعتراضه على عرض “عناقيد الضياء” في “أرض الكنانة”، واصفاً الإعلاميين الذين يسيئون لوالده بـ أصحاب الفكر المتشنج، وخير رد عليهم هو السكوت، فهم يصفون كل من يخالفهم الرأي بالخائن”.

وتقول قصيدة الهجاء التي كتبها العشماوي في السيسي:

ما فاز من سفك الدماء وأهدرا وعلى الجماجم والضلوع تبخترا

ما فاز من أعطى الضباع زمامه مهما ادعى فوزا ومهما أظهرا

وكان التلفزيون المصري عرض مساء الاثنين 5 أكتوبر/تشرين الأول 2015 أوبريت عناقيد الضياء” خلال الاحتفالات الوطنية بالذكرى الـ 42 للانتصار على إسرائيل في حرب أكتوبر 1973، دون أن ينتبه أن الشاعر السعودي معروف بمعارضته للنظام السياسي في مصر وانتقاده للانقلاب الذي نفذه  عبد الفتاح السيسي في 2013 وقاده للحكم.

 

عشرات المعارضين للإخوان هاجموا المؤسسة العسكرية المصرية عبر الشبكات الاجتماعية، وذلك لعرضها الأوبريت دون الانتباه إلى أن صاحبه معارض للنظام.

كما تناول عددٌ من الإعلاميين المصريين الخبر باستهجان شديد، منتقدين غفلة المسؤولين عن التحري عن هوية صاحب “عناقيد الضياء”.

جدير بالذكر أن “عناقيد الضياء” مستوحاة من ملحمة شعرية طويلة كتبها عبد الرحمن العشماوي قبل 10 سنوات، تشرح كيف انتشر الإسلام في عهد النبي محمد ووصف أخلاقه، من إنتاج سلطان بن أحمد القاسمي حاكم إمارة الشارقة.

 

 

*أكاديمي إماراتي يهاجم الموقف المصري من التدخل الروسي بسوريا

اتهم الأكاديمي الإماراتي المعروف، عبد الخالق عبد الله، النظام المصري بأنه يتخذ موقفا غير أخلاقي تجاه التدخل الروسي في سوريا.

وقال عبد الله في تغريدة له عبر حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر”: “نتمنى من الأشقاء في مصر مراجعة موقفهم تجاه الدخول الروسي الفج في سوريا، الذي لا يتسق مع أي اعتبار سياسي أو أخلاقي“.

وتأتي تغريدة الأكاديمي الإماراتي المؤيد لمواقف حكومة بلاده الداخلية والخارجية بعد تردد أنباء متتابعة بأن “الإمارات، ومصر، والأردن، يؤيدون التدخل الروسي في سوريا“.

وكان من أبرز من تبنى هذا القول المفكر الكويتي عبد الله النفيسي، الذي قال إن تأييد الدول الثلاث السابق ذكرها يأتي من باب رغبتها في القضاء على التنظيمات الجهادية في سوريا.

 


*شعبة الخضروات”: «التموين» تكذب وتصريحاتها للشو الإعلامي

أكدت الغرفة التجارية لشعبة الخضروات أن وزارة التموين بحكومة الانقلاب تكذب في تصريحاتها التي ادعت فيها ضخ 200 طن خضروات يوميا لمواجهة جنون الأسعار، وتساءلت الغرفة: منين هتجيبهم وهناك نقص في المعروض أصلا؟!

وكان محمود دياب، المتحدث باسم وزارة التموين، قد أدلي بتصريحات صحفية قال فيها إن الوزارة تضخ يوميا 200 طن خضروات لمواجهة جنون الأسعار فى المجمعات الاستهلاكية والسيارات المتنقلة المبردة بأسعار مخفضة بنسبة تصل إلى 25 % عن الأسواق لحل أزمة ارتفاع الأسعار، فى كافة الأحياء الشعبية والمحافظات ذات الكثافة السكانية العالية. وأضاف دياب أن كميات الخضر يتم ضخها من خلال 5 آلاف فرع ومنفذ للمجمعات الاستهلاكية وشركة الجملة التابعة للوزارة.

ولكن جمال علام، نائب رئيس شعبة الخضر والفاكهة بغرفة القاهرة التجارية، كذب هذه التصريحات قائلا: «مجرد تصريحات إعلامية والوزارة هتجيبهم منين؟ فهناك نقص فى المعروض».

من جانبه، طالب نائب رئيس شعبة الخضر والفاكهة بغرفة القاهرة التجارية، من المتحدث الإعلامى لوزارة التموين بضرورة الإعلان عن أرقام فعلية لمعدلات ضخ الخضروات، موضحا أن الحل الوحيد لزيادة الكميات هو الاستيراد والذى تستغرق إجراءاته أكثر من شهرين لحين وصول المنتجات للسوق المحلية.

فى المحافظات، شهدت أسعار الخضراوات والفواكه فى أسواق الإسكندرية ، خلال اليومين الماضيين، ارتفاعا وصفه تجار ومستهلكون بأنه «جنونى»، خاصة مع ارتفاع سعر كيلو الطماطم إلى 10 جنيهات فى كثير من أسواق التجزئة.

وفى قنا، شهدت الأسواق المحلية بمراكز المحافظة، ارتفاعاً ملحوظاً فى أسعار الخضراوات والفواكه، حيث قفز سعر الطماطم إلى 12 جنيهاً بالأسواق بزيادة مقدارها أكثر من 40% عن أسعارها الأسبوع الماضى.

من جانبه، برر مبارك عبدالرحمن، وكيل وزارة التموين والتجارة الداخلية، أسباب ارتفاع أسعار الخضروات بأسواق التجزئة إلى موسم فرق العروات بين فصلى الصيف والشتاء.

 

*فيس بوك عن قافلة الجيش لتعمير سيناء: يسرقون رغيفك ثم يعطونك منه كِسرة

سخر رواد مواقع التواصل الاجتماعي من الصور المتداولة للقافلة التي أطلقتها القوات المسلحة لتعمير وتنمية سيناء، بالتزامن مع احتفالات ذكرى السادس من أكتوبر.

وكان الجيش قد أعلن عن إطلاق أول قافلة لتعمير وتنمية سيناء، والتي تحمل مواد غذائية وتموينية.

توالت الكثير من تعليقات رواد مواقع التواصل ما بين سخرية وانتقاد، لا سيما بعد حالة الانتشاء التي أصابت وسائل الإعلام المحسوبة على النظام بتلك القافلة معتبرين أنها إنجاز كبير لتعمير سيناء.

ومن بين التعليقات التي جاءت على صور تلك القافلة، ما قاله أحمد سعد عبر “فيس بوك”: “بيخدوها من قوت الشعب سرقة ويديها للشعب وكأنها من جيب أبوهم“.

وقال أيمن إسماعيل: “الشعب بالنسبة لهم شوية شحاتين وهما بيحسنوا عليهم من فضلهم”، بينما علق آخر: “أمال إيه الناس اللي في سيناء بيقولوا ان بيوتهم اتهدمت.. ميعرفوش إن الجيش المصري العظيم باعت ليهم التنمية جاهزة بلا بيوت بلا زفت أهم حاجة الزيت والفول أبو سوس“.

وفي السياق ذاته، قالت مروة إسماعيل: “ما هما مَش بيفتكروا سينا إلا في ٦ أكتوبر لكن باقي السنة منبوذين لكي الله يا مصر“.

وشارك حامد علي، حيث علق على صور قافلة الجيش لسيناء بقوله: “سياسة مدرب السيرك لو شبع لن يطيع أوامرك اجعله يشعر دائما أنه إذا أراد طعامه لا بد أن يطيع أوامرك، نفس هذه النظرية تطبقها الدول الكبيرة على الدول الغقيرة دول العالم التالت“.

وعلق محمد سعد قائلا: “يسرقون رغيفك.. ثم يعطونك منه كِسرة.. ثم يأمرونك أن تشكرهم على كرمهم”، وأضاف محمد أبو راحيل: “العسكر في سيناء استبدل.. التعمير بالتخريب والتدمير.. واستبدل التنمية بالتصفية“.

 

 

*فى عهد الانقلاب: إصابة الأهالى بالفشل الكلوي بسبب الحيوانات النافقة فى مصرف بإطسا

اشتكى أهالى قرى مركز إطسا بمحافظة الفيوم من تلوث مياه المصرف الموازى لطريق قصر الباسل _ الفيوم بالقمامة والحيوانات والطيور النافقة ،وسط إهمال وتجاهل المسئولين.

وأضافوا ” فبعد أن كان المصرف هو المصدر الرئيسي لرى الأراضى الزراعية بقرى دفنو ومشرف والعزب التابعة لحجز دفنو وأكثر من 10 قرى أخرى ، أصبح المصدر الرئيسي والأساسي لإنتشار الحشرات الضارة والروائح الكريهة وتفشى الامراض الخطيرة كالفشل الكلوي والكبد للمواطنين بنفس هذه القرى

وأكمل “الأهالي” غير انه أصبح مصدر قلقهم من انتشار الأوبئة ، لذلك توجه الأهالى بأكثر من شكوى للمسئولين بمجلس مدينة إطسا ومسئولى الري وشركة مياه الشرب والصرف الصحي . لكن دون جدوى فقد أصبح الإهمال ثمة المسئولين بمركز إطسا.

 

 

*تواضروس يهاجم المرشحين على قوائم النور: فقدتم مصداقيتكم أمام المسلمين والمسيحيين

هاجم تواضروس بابا الإسكندرية وبطرك الكرازة المرقصية الأقباط المرشحين على قوائم حزب النور في انتخابات مجلس الشعب المقبل، قائلاً: إنه لا يستقيم ولا يصح ترشح الأقباط على قوائم حزب النور السلفي“.

وقال تواضروس في حديثه مع الإعلامية الانقلابية “لميس الحديدي” على قناة سي بي سي”: “ازاي يبقى الإنسان له انتماء ديني معين ووجوده السياسي في مكان آخر“.

وأكد تواضروس أن الكنيسة لن تتخذ أي إجراءات كنسية ضد الأقباط المرشحين على قوائم السلفيين الذين “فقدوا مصداقيتهم أمام المسلمين والمسيحيين” على حد قوله، وجدد البابا رفضه لإقرار “الزواج المدني“.

يذكر أن قوائم حزب النور تضم عددًا من الأقباط والنساء في مسرحية الانتخابات البرلمانية المقبلة، وهو الأمر الذي كان يتناقض مع توجهات حزب النور خلال العامين الأولين لثورة يناير، حيث كانوا يعتبرون ترشيح المرأة للانتخابات من المحرمات فضلا عن كونهم كانوا يصفون القوائم التي تضم الأقباط بقوائم الضلال والبدع، إلا أن الأمر اختلف تماما بعد الانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب في مصر.

 


*
“فورين بوليسي”: الجيش وحيتان مبارك سبب انهيار الاقتصاد المصري

قالت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية: إن تحكم الجيش المِصْري في الاقتصاد سبب انهيار الدولة، موضحة أن الجيش يسيطر على 40% من اقتصاديات البلد.

وأضافت المجلة -في عددها الصادر اليوم الأربعاء- إنه عندما تتحكم النخبة فى الاقتصاد، فإنهم غالبًا ما يستخدمون قوتهم لبناء سور من الاحتكار لمنع دخول الأشخاص والشركات الجديدة، وهذا بالضبط ما شهدته مِصْر على مدى ثلاثة عقود فى ظل حكم مبارك.

وأضاف التقرير أن الحكومة والجيش يملكون جزءًا كبيرًا من الاقتصاد، يصل إلى 40% حسب بعض التقديرات، وعبر الخصخصة استقرت أجزاء كبيرة من الاقتصاد فى أيدي أصدقاء مبارك وابنه جمال.

ويتلقى رجال الأعمال المقربون من النظام؛ أمثال أحمد عز (الحديد والصلب) وعائلة ساويرس (الوسائط المتعددة، والمشروبات، والاتصالات السلكية واللاسلكية) الحماية ليس فقط من الدولة ولكن أيضًا من خلال العقود الحكومية والقروض المصرفية الكبيرة دون حاجة لتقديم ضمانات، وفق فورين بوليسى.

وبينما أفرزت سيطرة هؤلاء “الحيتان” على الاقتصاد أرباحًا مذهلة لرجال النظام، حُرمت غالبية المصريين من الفرص، ومن ثم إمكانية الخروج من الفقر، وفى الوقت ذاته تراكمت لدى عائلة مبارك ثروة هائلة تقدر بـ70 مليار دولار، حسب التقرير.

*جامعة بورسعيد تمنع ارتداء النقاب لعضوات هيئة التدريس 

أصدر الدكتور راشد القصبى -رئيس جامعة بورسعيد- قرارًا بمنع عضوات هيئة التدريس من “ارتداء النقاب”، سواء كانت أستاذة أو معيدة في أثناء إلقاء المحاضرات، ومن تخالف التعليمات سوف تلغى الجامعة محاضراتها.

وأضاف القصبى أما بالنسبة للطالبات المنتقبات فتلك هي حريتهم الشخصية ولن نمنعهم، ولكن سيتم اتخاذ كل إجراءات التفتيش الأمني على بوابات جامعة بورسعيد في أثناء دخول الطلاب

يشار إلى أن جابر نصار -رئيس جامعة القاهرة- كان قد أصدر قرارًا مسبقًا بمنع عضوات هيئة التدريس من ارتداء النقاب بالجامعة.

وتشن سلطات الانقلاب في الجامعات المصرية هجوما عنيفا على المنتقبات في الجامعة، وابتزازهن عن طريق إجبارهن بخلع النقاب مقابل استمرارهن في التدريس بالجامعات أو وقفهن، الأمر الذي اضطر إحدى عضوات هيئة التدريس بجامعة القاهرة لخلع النقاب.

*”المركزي للتعبئة والإحصاء”: ارتفاع معدلات التبادل التجارى بين مصر والاحتلال 

أكد “الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء” أن معدلات التبادل التجاري بين مصر ودولة الاحتلال الإسرائيلي شهدت ارتفاعًا خلال الفترة من يناير وحتى يونيو من العام 2015.

وبحسب تقرير صادر عن “الجهاز المركزى للتعبئة والإحصاء”، وصلت معدلات التبادل التجارى إلى نحو 468 مليون جنيه، مقارنة بـ407 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

وأشار التقرير، أن إجمالي الصادرات المصرية للكيان الصهيوني خلال الفترة من يناير وحتى يونيو بلغ نحو 260 مليون جنيه، وذلك في مقابل 225 مليون جنيه خلال نفس الفترة العام الماضي.

 

 

 

فلول مبارك يتصدرون الترشح لبرلمان السيسي. . الأربعاء 2 سبتمبر. . سجون الانقلاب انتهاكات بلاحدود

قمع وانتهاكات في سجون الانقلاب

قمع وانتهاكات في سجون الانقلاب

حق اللي مات

القتل البطيء في سجون الانقلاب

القتل البطيء في سجون الانقلاب

فلول مبارك يتصدرون الترشح لبرلمان السيسي. . الأربعاء 2 سبتمبر. . سجون الانقلاب انتهاكات بلاحدود

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*اعتقال 6 طلاب بالعمرانية بزعم قطع الطريق وتعطيل المرور

اعتقلت قوات أمن الانقلاب 6 طلاب، اليوم، بشارع خاتم المرسلين بالعمرانية بزعم تعطيل حركة المرور؛ وذلك بسبب ترديد هتافات مؤيدة للرئيس مرسي ورابعة العدوية.

وقال شهود عيان إن قوات أمن الانقلاب أطلقت القنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي وطاردتهم في الشوارع الجانبية حتى اعتقلت 6 طلاب بالعمرانية.

وأضاف الشهود أن المعتقلين تعرضوا للضرب المبرح، وتم سحلهم بطريقة غير آدمية من قبل بلطجية ملثمين، واكتشفوا بعدها أنهم كانوا يعملون لأمن الانقلاب

 

*شؤم الانقلاب: إصابة 10 عمال في حريق هائل بشركة “سيراميك” بالسويس

أصيب 10 عمال بشركة السيراميك في المنطقة الصناعية بالسويس بكدمات واختناقات، نتيجة نشوب حريق هائل مساء اليوم بالشركة.
كان قسم شرطة عتاقة قد وصله إخطار بنشوب حريق ضخم بأحد الأقسام الصناعية بشركة سيراميك “ك . أ” بمنطقة الأدبية.

 

*تأجيل هزلية “مجمع محاكم الإسماعيلية” للدكتور بديع و311 آخرين لـ9 سبتمبر

قررت محكمة جنايات الإسماعيلية العسكرية المنعقدة بالهايكستب، اليوم الأربعاء، تأجيل المحاكمة الهزلية للمرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الأستاذ الدكتور محمد بديع، والدكتور محمد البلتاجي وصفوت حجازي، و309 آخرين، في القضية الملفقة والمعروفة ” بحرق مجمع محاكم الإسماعيلية ” لجلسة 9سبتمبر الجاري ؛ بحجة سماع بقية شهود الإثبات واستمعت المحكمة اليوم لشاهد واحد فقط في القضية المقيدة برقم 345/135 لسنة2014 جنايات عسكرية.
وكانت النيابة العامة بالإسماعيلية أحالت القضية الهزلية المعروفة باسم قضية “مجمع محاكم الإسماعيلية” للمحاكمة العسكرية في ديسمبر الماضي.

 

*جنايات الإسماعيلية تخلي سبيل 22 من رافضي الإنقلاب

قضت محكمة جنايات الإسماعيلية اليوم إخلاء سبيل 22 من رافضي الإنقلاب بمختلف مراكز المحافظة بكفالات مالية تراوحت بين ألفين و 10 آلاف جنيه لكل معتقل.

 كما قررت تجدد حبس كل من مجدي عبد العليم بدوي وأحمد أبو الخير السيد نصر 45 يوماً علي ذمة قضايا ملفقة لكل منهما. 

 

*داخلية الإنقلاب تعتقل 16 مواطنا بقرى مركز بنى سويف
اعتقلت داخليه الانقلاب فجر اليوم الاربعاء 16 مواطنا فى حمله امنيه موسعة على قرى مركز بنى سويف
وقال شهود عيان ان حمله امنيه مكبرة اقتحمت قرى شريف باشا ومنقريش وبلفيا وشريف باشا فجر اليوم وداهمت عشرات المنازل وحطمت محتوياتها واعتقلت 16 على الاقل معظمهم من رافضى الانقلاب العسكري بينهم 7 فى قرية شريف باشا و 4 فى قرية منقريش و 4 فى قرية بلفيا وشخص واحد فى قرية ابشنا

ففى قرية شريف باشا فقد اعتقل امن الانقلاب كلا من الشيخ علاء صالح ؛ والشيخ جميل الزريع ؛ والشيخ رمضان سيد ؛و محمد حسن ؛ و احمد زكى ؛ حذيفة زين العابدين ؛ ابوالقاسم حسن
وفى قرية منقريش فقد اعتقل الامن أشرف زيدان ؛ شعبان عبدالتواب ؛ حسن محمد ؛ سيد حسين
اما فى قرية بلفيا فقد اعتقل الامن كلا من مبارك علوم ؛ احمد خالد ؛ حمادة محمود ؛ عبدالرحمن محمد

وتجدر الإشارة إلى ان محافظة بنى سويف تشهد خلال هذه الايام حملات امنيه عنيفه على منازل رافضى الانقلاب العسكري

 

 

*العليا للانتخابات: 2745 مرشحًا في اليوم الأول بجميع المحافظات

أعلن المستشار عمر مروان، المتحدث الرسمي للجنة العليا للانتخابات، أن عدد طالبي الترشح في اليوم الأول من أيام فترة الترشح للانتخابات البرلمانية المقبلة بلغ 2745 شخصًا من جميع محافظات مصر، موضحًا أنه لا توجد أي محافظة لم يتقدم للترشح فيها المواطنون.

وذكر مروان في بيان رسمي أن من يرغب في الترشح عليه إجراء الكشوف والتحاليل الطبية في وقت مناسب قبل غلق باب الترشح؛ لأنها تستغرق 72 ساعة، وعليه أيضًا استلام التقرير الطبي وتسليمه إلى لجنة انتخابات محافظته قبل انتهاء فترة الترشح المحددة في الساعة الثانية مساء يوم 12 سبتمبر الجاري.

وشهدت عدة محاكم أمس مشادات بين المرشحين؛ بسبب الأسبقية في الحصول على الرموز تطورت بعضها إلى اشتباكات بالأيدي.

 

 

*بالأسماء.. إصابة 15 مجندًا في حادث انقلاب سيارة شرطة بالمنيا

انقلبت سيارة شرطة تابعة لمديرية أمن المنيا، بطريق الصحراوي الغربي، اليوم الأربعاء، وكانت تُقل عددًا من المجندين، وذلك أمام قرية 8، ونتج عن ذلك إصابة 15 مجندًا.

كانت مديرية أمن المنيا قد تلقت إخطارًا من النجدة يتضمن وقوع حادث انقلاب لوري شرطة ووقوع مصابين.

وقد أسفر الحادث عن إصابة 15 مجندًا بين كسور وجروح وكدمات متفرقة بالجسم، وأسماؤهم كالآتي:

ـ محمود حسين، 27 سنة.

ـ مصطفى ربيع، 22 سنة.

ـ أحمد رجب، 22 سنة.

ـ مسعود أحمد، 21 سنة.

ـ محمد علي، 21 سنة.

ـ أكرم عبدالنعيم، 23 سنة.

ـ شنودة أسعد، 22 سنة.

ـ أبو المجد أحمد، 23 سنة.

ـ أحمد علي، 23 سنة.

ـ محمود سيد، 23 سنة.

ـ سلطان الدين توفيق ،21 سنة.

ـ محمد عبدالفتاح، 21 سنة.

ـ ميخائيل عزيز، 21 سنة.

ومجندان آخران لم يتم تحديد أسمائهما.

 

 

*اعتقال 5 من رافضي الانقلاب بحملة في المنوفية

شنت مليشيات الانقلاب بمحافظة المنوفية، فجر اليوم الأربعاء، حملة مداهمات واعتقالات واسعة بمدنية السادات، أسفرت عن اعتقال 5 مواطنين حتى الآن، ولا تزال الحملة مستمرة.

وقالت مصادر حقوقية بمحافظة المنوفية: إن “تشكيلات أمنية تضم عددًا من أفراد القوات الخاصة، داهمت مدينة السادات فجر اليوم، وقامت باقتحام عدد من منازل المواطنين الرافضيين الانقلاب وتحطيم محتويات منازلهم وسرقة متعلقات المواطنين”.

وأسفرت الحملة عن اعتقال كل من سعد بكر “مدرس لغة انجليزية”، وسعد المغازى، والشقيقين مؤمن ومصطفى دياب، ورغم اعتقال والدهما وشقيقهما محمد فى وقت سابق، إضافة إلى شخص آخر خامس شهرته “خالد الكهربائي”.

 

 

*جنايات الإسماعيلية تخلي سبيل 22 من رافضي الإنقلاب

قضت محكمة جنايات الإسماعيلية اليوم إخلاء سبيل 22 من رافضي الإنقلاب بمختلف مراكز المحافظة بكفالات مالية تراوحت بين ألفين و 10 آلاف جنيه لكل معتقل.

 كما قررت تجدد حبس كل من مجدي عبد العليم بدوي وأحمد أبو الخير السيد نصر 45 يوماً علي ذمة قضايا ملفقة لكل منهما 

 

 

*تأجيل محاكمة 4 معتقلين في هزلية “أحداث النزهة” إلى 11 أكتوبر

قضت محكمة جنايات شمال القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، اليوم، برئاسة المستشار سعيد الصياد، تأجيل محاكمة 4 معتقلين، في هزلية أحداث النزهة” إلى جلسة 11 أكتوبر المقبل لسماع شهود الإثبات.

يشار إلى أن الجلسة انعقدت وقائعها داخل غرفة المداولة؛ حيث استمعت المحكمة إلى ثلاثة من شهود الإثبات.

ولفقت النيابة للمعتقلين اتهامات عديدة؛ منها: القتل والشروع في قتل أفراد شرطة، وإتلاف ممتلكات عامة وخاصة والتلويح بالعنف واستعراض القوة على نحوٍ يؤدي إلى تكدير السلم العام

 

 

*انسحاب 3 من أعضاء “القومي لحقوق الإنسان” بعد فضيحة “العقرب

قرر ثلاثة من أعضاء المجلس القومي لحقوق الإنسان، يتقدمهم محمد عبد القدوس اليوم الأربعاء الانسحاب من الاجتماع الذي انتهى منذ قليل اليوم بمقر المجلس بعد مخالفات الزيارة التي تمت في سجن العقرب مطلع الأسبوع الجاري.

كان قد انسحب كل من كمال عباس، وراجية عمران، ومحمد عبدالقدوس، على خلفية اعتراضهم على الزيارة الأخيرة لوفد المجلس القومي لحقوق الإنسان لسجن العقرب”، الأربعاء الماضي، والتي نتج عنها العديد من الانتقادات، وردود الفعل الغاضبة.

وكشفت راجية عمران، عضو المجلس، في بيان لها أن المنسحبين قرروا الانسحاب، بعد التقرير الذي تعارض مع كثير ما حملته شكاوى أسر المحبوسين من الانتهاكات التي يتعرض لها ذووهم ومنع الزيارات.

وأضافت عمران، في تصريحات صحفية، أن الرصد جاء مخالفًا لما رصدته شهادات المحامين، وتقارير المنظمات الحقوقية عن أوضاع المحبوسين وحالة السجن، ما أدى إلى النيل من مصداقية المجلس، ومن جدوى زيارات المجلس للسجون، فضلاً عن تلقي 5 شكاوى من أسر المسجونين في سجن العقرب شديد الحراسة، وإبلاغهم بحدوث تعدٍّ بالضرب على نزلاء جناح H3 بعد زيارة وفد المجلس بيوم واحد“.

وأكدت أنه رغم هذه الشكاوى فإن أعضاء المجلس حاولوا تجميل الداخلية فأظهروا السجن في أبهى صورة، وهو ما ينافي الواقع“. 

 

 

*هنا سجن وادي النطرون.. انتهاكات بلاحدود

730 يومًا حبس احتياطي.. واضراب 13 معتقلاً عن الطعام دون ابلاغ لمصلحه السجون

استمرارًا لمسلسل الانتهاكات داخل اسوار السجون دون رقيب او محاسب، وفقًا لما ينشر عبر الصفحات الخاصه بالمعتقلين والرسائل التي تخرج الي النور من اهالي المعتقلين لتقف الدوله مكتوفه الايدي دون تدخل لوقف تلك الانتهاكات التي تمس “حقوق الانسان” حتي بعد تقييد حريته بتهم وصفها البعض بـ”الملفقه” ولا تمت للواقع باي صله فالبعض منهم متهم بخرق قانون التظاهر واخرين “الانتماء لجماعات محظوره” والمشاركه في اعمال عنف وشغب في الاحداث التي شاهدتها الدوله خلال الفترات الماضيه.

 فكانت اخر تلك الانتهاكات بحق”معتقلي الاحداث المعروفه اعلاميًا بمسجد الفتح” والمتهم فيها الطبيب ابراهيم اليماني وعدد من المعتقلين بتهمه الانتماء الي جماعه الاخوان المسلمين، الذين اعلنوا عن دخولهم في اضراب كامل عن الطعام لحسن البت في قضيتهم،  عامان قد مرا عليهم داخل اسوار سجن “وادي النطرون” دون محاكمه او حكم قضائي يقضي بعقوبتهم او براءتهم فرصدت صفحه الحريه للجدعان بعض الانتهاكات الني قامت بها اداره السجن حيث تم الاعتداء علي معتقلي سجن(1) بوادي النطرون بالسب والضرب، وذلك بسبب اضرابهم عن الطعام لحبسهم احتياطيًا اكثر من عامين ولطلبهم تحسين المعامله من اداره السجن وعدم الاعتداء علي زملائهم مثل ما حدث منذ يومين عندما اعتدي احد المخبرين علي زميلهم بالسب والضرب وحبسه انفراديًا .

وكشفت الحريه للجدعان، عن قيام احد المخبرين بالاعتداء علي احد الشباب وسب الدين، فثار الشباب بالهتاف الي ان جاءت قوات السجن فصعدت الي الدور الثالث المكان الذي تم فيه الاعتداء وبعد قليل نزلوا وهم يحملون 4من الشباب المعتقلين وهم معصوبوا الاعين وكانت الدماء تسيل منهم فثار جميع المعتقلين بالهتاف لما راوا عليه حال زملائهم وتمت الاستعانه بقوات من خارج السجن وازداد الشباب حماسه بزياده القوات وارتفعت الهتافات والطرق علي الابواب لمده ساعه تقريبًا الي ان عاد زملاؤهم الذين ضربوا وصعدوا الي زنازينهم ومازال الوضع غير مستقر حتي الان داخل سجن وادي النطرون

وذلك بعد ان اعلنت حركه شباب 6 ابريل، عن ان ابراهيم اليماني، اتم 497 يومًا في اضرابه عن الطعام في السجن بالاضافه الي 13 معتقلا اخرين دخلوا في اضراب عن الطعام ولكن اداره السجن ترفض تماماً الاعلان عن اضرابهم بشكل رسمي لمصلحه السجون، بالاضافه الي ان رفض المعتقلين استلام الطعام فقام المسئولون بالقاء الطعام بالقمامه لكي لا يتم اثبات اضرابهم.

وفي قرار تصعيدي اكدت 6 ابريل، ان المعتقلين قرروا ان يقوموا بالامتناع عن استقبال زياره الاهالي او حتي التعامل مع كافيتريات السجن.

ومن جانبه قال خالد اسماعيل القيادي وعضو المكتب السياسي بحركه شباب 6 ابريل، ان التعذيب والحفلات التي يقوم بها المسئولون داخل السجون مسلسل  لا ينقطع فمن قبل المعتقلين داخل وادي النطرون شهدت صفوف القوي الثوريه اعتداءات بالجمله علي المعتقلين باحداث مجلس الشوري المتهم فيها علاء عبد الفتاح و24 اخرين، مشيرًا الي ان المتهم الاول في تلك  الانتهاكات هو المجلس القومي لحقوق الانسان، لعدم الحفاظ علي حقوق المعتقلين.

 

 

*فلول “مبارك” يتصدرون الترشح لبرلمان “السيسي

تسابق عشرات من أعضاء “الحزب الوطني المنحل”، إلى التقدم بأوراق ترشحهم لخوض الإنتخابات البرلمانية المزمعة، فتح باب الترشح لها الثلاثاء، في مشهد اعتبره مراقبون نذيرا بتكرار برلمانات المخلوع حسني مبارك، التي اتسمت بأنها تشهد تزويرا واسعا لإرادة الناخبين، واستغلال النواب الفائزين لعضويتهم في تحقيق مكاسب شخصية، وعقد صفقات فاسدة، مستفيدين بما يسمى ب”الحصانة البرلمانية“.

وقام هؤلاء النواب بحشد رجالهم في كل محافظة للاستعداد لمعركة يعتبرونها “معركة مصير”، كما قاموا بعقد جولات ومؤتمرات مختلفة لحث المواطنين على التصويت لصالحهم، وأشعلوا حالة من الزخم الدعائي، من خلال اللافتات والشعارات الخاصة بهم.

 

كما ينفق أعضاء الوطني المنحل أموالا على الدعاية الإنتخابية ببذخ، وقد انتشرت دعاياتهم بصورة كثيفة، دون حياء، وقام بعضهم بحملات تشجير ونظافة لإبراز صورته أمام أهالي دائرته.

ويقول مراقبون إن نواب الوطني المنحل يستغلون معرفتهم بجو الإنتخابات، في استقطاب المواطنين، مشيرين إلى أن انتهازية بعضهم قادته إلى التعاون مع الإخوان، في بعض الدوائر، من أجل اكتسابهم في صفه، ومنهم من يعطي رشاوى للأهالي، أو يتعهد بعمل مشاريع ضخمة، كعهود سابقة، تتبخر بمجرد فوز المرشح بالعضوية .

في المقابل، أبدى عدد من نشطاء ثورة يناير استياءهم من عودة “نواب الوطني المنحل”، مؤكدين أن عودتهم تستهدف الدفاع عن وجودهم ومصالحهم داخل النظام الجديد، وسعيهم إلى الحفاظ على نفوذهم ومراكزهم، وتمكينهم من المشاركة في المؤسسات المقبلة، خاصة بعد حذف مادة العزل السياسي التي كانت سيفا مشرعا على رقابهم.

نسخة من برلمان مبارك الأخير

وعلى صعيد التوقعات، أكد أستاذ العلوم السياسية بجامعة “جورج تاون” الأمريكية، مأمون فندي، أن المؤشرات السياسية تشير إلى أن البرلمان المزمع إجراء انتخاباته في شهري أكتوبر ونوفمبر سيكون نسخة من برلمان مبارك 2010.

ومن جهته، قال رئيس حزب الإصلاح والتنمية، محمد أنور السادات: “من المحتمل سيطرة رموز الحزب الوطني على المقاعد الفردية في البرلمان، وسنكون في حرب شرسة معهم خلال العملية الإنتخابية“.

وأضاف -خلال لقائه ببرنامج يحدث في مصر”، عبر فضائية “إم. بي. سي مصر”، الثلاثاء: “حتى لا ننسى: برلمان 2010 هو اللي لبس مبارك في الحيط،.. هي دي كانت المؤامرة مش خارجية، ولا غيره، وما يغلطش مرتين إلا الشاطر“!

زعيم “الوطني المنحل” يدافع

لكن زعيم الكتلة البرلمانية للحزب الوطني المنحل، حسين مجاور، قال: “هناك تخوف من بعض الفلول، لكن ليس كل الفلول سيئين، هناك 3.5 مليون عنصر كانوا في الحزب الوطني، وغير معقول أن يكونوا كلهم سيئين“.

وأضاف في مداخلة هاتفية ببرنامج “البيت بيتك”، على قناة “TEN”، أن الشباب سيحجم عن حضور الإنتخابات، وأن عدد المشاركين بالإنتخابات لن يزيد عن 16 مليون مواطن فقط.

النور” ينسق مع “الفلول

في سياق متصل، زعمت صحيفة “اليوم السابع”، الأربعاء، أن الأيام القليلة الماضية شهدت اجتماعات مكثفة بين عدد من قيادات حزب “النور”، وعدد من النواب السابقين بالحزب الوطني “المنحل”، لمناقشة التنسيق فيما بينهم خلال الإنتخابات.

وكشفت الصحيفة أنه تم التطرق لإمكان إخلاء بعض الدوائر لمرشحي الطرفين، وأن الاجتماع شهد موافقة مبدئية في بعض دوائر القاهرة الكبرى كالعاشر من رمضان و 6 أكتوبر وإمبابة وكرداسة والواحات، بين مرشحي الطرفين، على أن يتم تحديد ذلك خلال الأيام المقبلة.

ونقلت عن ياسر القاضي، رئيس اتحاد نواب مصر -الذي يضم 170 نائبا سابقا بمجلس الشعب 2010 من أعضاء الحزب الوطني المنحل- تأكيده أن أعضاء الاتحاد الذين كانوا ينتمون للحزب الوطني.. “لهم تاريخ مشرف، وليس لديهم قضايا فساد”، وفق وصفه.

وأضاف أنهم نسقوا خلال الفترة الماضية مع مرشحي الأحزاب، في الدوائر التي ينوون الترشح فيها، ومن بينهم حزب النور، متابعا: “هناك تنسيق بين مرشحينا ومرشحي حزب النور في دوائر انتخابية مختلفة“.

أبرز “الفلول” في القاهرة

إلى ذلك تناولت تقارير صحفية، الأربعاء، أسماء عدد من أبرز شخصيات “الفلول، أعضاء الحزب الوطني المنحل، التي تقدمت للترشح في القاهرة، إذ يتقدمهم زعيم الكتلة البرلمانية للحزب حسين مجاور، والنائب السابق عن الحزب حيدر بغدادي.

وفي محكمة شمال القاهرة بالعباسية، تقدم حمدي عمارة، وكيلا عن اللواء علي الدمرداش مدير أمن القاهرة الأسبق، ومساعد وزير الداخلية الأسبق، لاستكمال أوراق ترشح الأخير.

و”فلول” بالجملة في الشرقية

وفي الشرقية تقدم وزير التضامن الأسبق، في عهد مبارك، الدكتور علي المصيلحي، بدائرة “أبو كبير”، ورجل الأعمال مجدي عاشور، صاحب المقولة الشهيرة للرئيس مرسي: “عاشور بتاع الزقازيق”، ومحمود خميس في دائرة بلبيس، وطلعت السويدي، ووزير الاقتصاد الأسبق الدكتور مصطفي السعيد بدائرة ديرب نجم، ومشهور الطحاوي بدائرة الحسينية.

كما تقدم للإنتخابات كل من: أحمد فؤاد أباظة بدائرة أبو حماد والقرين، وصبري طنطاوي بدائرة أولاد صقر، واللواء عصام أبو المجد بدائرة ههيا مسقط رأس الرئيس محمد مرسي، والعمدة نايف جيرة الله عن منيا القمح، ومحمد الصالحي ولطفي شحاتة عن الزقازيق، علاوة على المنافسة الشرسة بغالب دوائر المحافظة بين الوجوه الجديدة وأعضاء الوطني المنحل.

وفي الغربية.. والقليوبية

من جهته، أعلن أبرز الفلول بالدلتا، الإعلامي توفيق عكاشة، تدشين ائتلاف “30 يونيو”،  لخوض الانتخابات. ودعا إلى ما وصفه بـ”العائلات البرلمانيةللانضمام لهذا الائتلاف.

وفي القليوبية تقدم المخرج السينمائي، المقرب من السيسي، خالد يوسف، بأوراق ترشحه عن دائرة كفر شكر، وحصل على رقم1.

وفي المنيا.. والفيوم

وفي المنيا سيطر نواب الحزب الوطني “المنحل” على المشهد السياسي، إذ تقدم 75 مرشحا بأوراق ترشيحهم في اليوم الأول، أغلبهم من نواب الحزب، ومنهم علاء حسنين نائب الحزب عن دائرة ديرمواس، والملقب بقاهر الجن والعفاريت، والنائب السابق مجدي سعداوي عن “أبو قرقاص”، وأشرف شوقي نائب الكتلة البرلمانية للحزب المنحل، وآخرون.

ومن أبرز المتقدمين بطلبات ترشيحهم من النواب السابقين والشخصيات الشهيرة بمحافظة الفيوم البرلمانيين السابقين عن الوطني “المنحل”، محمد هاشم، ومحمد طه الخولي.

.. وفي الدقهلية

كما تصدر رجال الحزب الوطني المنحل في الدقهلية، مشهد الترشح على مقاعد البرلمان.

ومن أبرز الأسماء في الدائرة الأولى المعروف أنهم ينتمون للحزب الوطني سابقا كل من: وحيد فودة النائب السابق الذي خاض الانتخابات أكثر من مرة.

وفي الدائرة الثانية لمركز المنصورة ومحلة دمنة هناك البرلماني السابق للوطني المنحل عبد الرزاق الخطيب، وفي بلقاس تقدم البرلمانيان السابقان للحزب: يسري المغازي والخطيب جحوش، إلى الإنتخابات.

وتأتي الدائرة الحادية عشرة بمركز ميت برئيس نادي الزمالك، مرتضى منصور، وهو من أوائل الفلول بالدائرة.

كانوا يتجهزون لهذا اليوم

وتصدر عدد من رموز الحزب الوطني “المنحل” المشهد السياسي طيلة عهد السيسي، وشنوا حملات كبيرة لتأييد دستوره، وحشدوا في الإنتخابات الرئاسية الصورية لصالحه، متجهزين لهذا اليوم، وفق مراقبين.

ويسعى السيسي إلى ألا يشكل مجلس النواب المقبل خطورة كبيرة عليه، ولا يعارض سياساته وقراراته.

وكانت اللجنة العليا للإنتخابات دعت خلال مؤتمر صحفي الأحد، الناخبين المقيدة أسماؤهم في قاعدة بيانات الناخبين للإقتراع في مقار اللجان الفرعية لانتخاب أعضاء مجلس النواب لعام 2015، على مرحلتين بدءا من 17 تشرين الأول/ أكتوبر، وحتى 22 تشرين الثاني/  نوفمبر المقبل.

 

 

*احنا شعب وانتو شعب”.. الانقلاب يطبق نظرية الحجار في الجامعات

بعد فوضى الرواتب والمكافآت واستثناء ضباط الانقلاب في الجيش والشرطة، والقضاة والأجهزة السيادية من السخرة المسماة “الخدمة المدنية”، جاءت استثناءات الطلاب أبناء “الكبار” من قواعد التحويل الجامعي، لتؤكد ما جهر به مطرب العسكر “علي الحجار”، عندما قال “احنا شعب وانتو شعب“.
نظام السيسي استثنى أبناء شعبه “القضاة وضباط الشرطة والجيش وموظفي مجلس الوزراء والرئاسة” من قراراته الكارثية، والتي استهدفت تجريد عموم الشعب المصري من كل الحقوق المكتسبة من عشرات السنين، بإلغاء العلاوات الاجتماعية في يوليو من كل عام، وفرض ضرائب على الدخل ،يتساوى فيها الفقير مع رجل الأعمال، وغيرها من كوارث قانون الخدمة المدنية.
إلى أن جاء استثناء وزير التعليم العالي في حكومة الانقلاب، السيد عبد الخالق، بالاتفاق مع المجلس الأعلى للجامعات، على استثناء مجموعة من الطلاب من قواعد التوزيع الجغرافي والتحويلات بين الجامعات، أغلبهم من أبناء القضاة والضباط بحجة “اعتبارات قومية”، مستدركا في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء، أنه من غير المنطقي أن يعمل الضباط والقضاة ومن يضطلعون بمهام الأمن القومي في مكان وينشغل بالهم بأبنائهم، بعيدًا عن أماكن سكنهم.
كلام الوزير أغضب المراقبين والخبراء الذين وصفوه بالمضلل، لوجود قواعد النقل الإداري للطلاب أبناء الضباط والقضاة، حيث يسمح لهم بالانتقال إلى أقرب جامعة يتم نقل أولياء أمورهم إليها، دون استثناءات من الوزير.
وأرجع الخبراء أن الطلاب الذين يستثنيهم الوزير فشلوا أساسًا في الالتحاق بكليات جامعة القاهرة وجامعة عين شمس، وتم توزيعهم بكليات في الأقاليم، ولكنهم يريدون أن يتلقون تعليمهم بجامعتي القاهرة وعين شمس؛ نظرًا لمكانتهما العلمية المرتفعة بين الجامعات المصرية.
وقال مصدر بوزارة التعليم العالي، في تصريحات إعلامية: إن أزمة تحويلات أبناء كبار الضباط والقضاة بدأت برفض رئيس جامعة القاهرة جابر نصار طلبات تحويل ورقية أرسلها إليه وزير التعليم العالي؛ لأنه لا يحق لهم التحويل، وفقًا لقواعد التنظيم الجغرافي والإقليمي، إلى جامعة القاهرة.
فلجأ الوزير إلى المجلس الأعلى للجامعات في اجتماعه الأخير بجامعة الإسكندرية، لمواجهة رفض نصار طلبات التحويل ، حيث اقترح تشكيل لجنة لعرض كل حالة من هؤلاء الطلاب على حدة أو عمل تفويض للوزير باتخاذ قرارات التحويل، ولكن نصار اعترض على تفويض الوزير، في حين وافق أغلبية أعضاء المجلس على طلب الوزير..
ويرى مراقبون أن الاستثناء يخل بمبدأ تكافؤ الفرص، وأن تعبير “اعتبارات قومية” غير واضح وهو فضفاض.
ووصف عضو حركة 9 مارس بجامعة القاهرة ، الدكتور هاني الحسيني استثناءات الوزير بـ”منتهى الفساد والإصرار على استفزاز المواطنين”، مضيفًا أنه لا يمكن أن نقنن أوضاعا استثنائية لفئات معينة، خصوصًا المميزة اجتماعيًا، مثل القضاة والضباط، في ظل ما تعاني منه أغلبية الشعب من ضغوط ومشكلات.
وقال وكيل مؤسسي نقابة علماء مصر د. عبد الله سرور: إن القرار باطل ويؤكد ما نقوله دائما من أن “الوزير والمجلس الأعلى للجامعات يعملان لتخريب الجامعات والقضاء على مبدأ تكافؤ الفرص وإهدار العدالة الاجتماعية“.
وأضاف في تصريحات إعلامية: “ولا ننسى أن الوزير سبق أن ارتكب مثل هذه الفعلة العام الماضي مع كلية طب أسنان دمنهور، حيث حكمت المحكمة فيها باتهام الوزير بمخالفة الدستور وطالبت بمحاسبته، وهو الآن يكرر الفعلة للمرة الثانية”، موضحا أن المجلس الأعلى للجامعات لا رأي له، وإنما يخضع لإرادة الوزير الذي يفرض ما يريد باسم المجلس.
فيما أكد عضو حركة 9 مارس بجامعة عين شمس، د. خالد سمير، أن القرار مخالف للدستور والقانون، وهو نوع من النفاق لبعض المسئولين ومنحهم امتيازات مخالفة للقانون والدستور وهذه جرائم، داعيا جميع الطلاب في المحافظات إلى رفع دعاوى قضائية ضد الوزير والمجلس الأعلى للجامعات وضد التمييز، في حالة تنفيذ هذا القرار، مضيفًا: “مش كفاية تمييز في الرواتب والبدلات”، مؤكدًا أن هذا القرار سيؤدي لمزيد من السخط وعدم وجود عدالة.
بينما علق عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان السابق أسامة رشدي، قائلاً: “لا صوت يعلو على صوت العصابة“.
وكتب في تغريدة له عبر حسابه على “تويتر”، قبل قليل: “استثناء أبناء القضاة والضباط من التوزيع الجغرافي في الجامعات ومعايير التحويل لاعتبارات قومية!! لا صوت يعلو على صوت العصابة انتم شعب وهم شعب!”.
ووصف الناشط الحقوقي هيثم أبو خليل الاستثناء بـ”مهزلة من المهازل”، وكتب عبر حسابه على “تويتر” اليوم: “مهزلة المهازل استثناء الطلبة الفاشلين من أبناء عصابة الانقلاب من قواعد التوزيع الجغرافي بحجة اعتبارات كانت قواعد التوزيع الجغرافي التي طبقتها وزارة التعليم العالي، هذا العام، قد حرمت الآلاف من طلاب بتنجانية قومية!”.
وكانت قواعد التوزيع الجغرافي التي طبقتها وزارة التعليم العالي للعام الدراسي 2015 /2016 قد حرمت طلاب الأقاليم ومحافظات الدلتا والصعيد من الالتحاق بكليات الاقتصاد والعلوم السياسية والآثار والألسن، ما أثار غضب الأهالي والطلاب الذين لجأ بعضهم للقضاء، تظلمًا من القرار.
فيما أرجع أمين عام المجلس الأعلى للجامعات، أشرف حاتم ، سبب حرمان متفوقي الأقاليم من تلك الكليات إلى تطبيق التوزيع الإقليمي على الطلبة الراغبين في الالتحاق بكليتي الإعلام والاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، وتوزيعهم على “كليات بديلة” تحمل نفس الاسم بالمحافظات.
مشيرًا إلى أن كليات القمة ستقبل الطلاب من 9 محافظات هي القاهرة، والجيزة، والقليوبية، والفيوم، والإسماعيلية، والسويس، وبورسعيد، وشمال وجنوب سيناء، فيما ستقبل كلية “الدراسات الاقتصادية والعلوم السياسية” ببني سويف الطلبة من محافظات الصعيد، وستقبل “اقتصاد وعلوم سياسية” الإسكندرية طلاب الإسكندرية ومرسى مطروح والبحيرة والغربية وكفر الشيخ والمنوفية والدقهلية ودمياط والشرقية.
وستقبل كلية إعلام القاهرة الطلاب من الوجه البحري، بينما يدخل طلاب الصعيد إعلام بني سويف، والوضع نفسه لكليتي ألسن عين شمس، التي ستقبل طلاب الوجه البحري، وألسن المنيا التي ستقبل طلاب الوجه القبلي.
فيما يرى مراقبون أن سياسة البدائل التي طبقتها وزارة التعليم العالي غير عادلة، ولا يمكن مساواتها بالكليات الأم، بجانب عدم استكمال هيكلها التدريسي.
وأرجع مراقبون القرارات الحكومية إلى الخوف من الإخوان، حيث أشارت تقارير أمنية إلى أن معظم الطلاب الذين شاركوا في تظاهرات مناوئة للنظام السياسي العام الماضي، كانوا من الأقاليم، وشهدت المدن الجامعية حراكا ثوريا طلابيا، أرادت الحكومة إضعافه بتطبيق قواعد التوزيع الإقليمي!!.

 

*المال السياسى ورجال مبارك يتصدران المشهد بالانتخابات البرلمانية

مع بدايه المنافسة على مقاعد برلمان العسكر المقبل ظهر بقوة ما يعرف بالمال السياسى فى عدد من دوائر البحيرة، قرر عدد من رجال الاعمال ورموز نظام مبارك والنواب السابقين خوض المنافسة ورصد بعضهم ملايين الجنيهات لحصد المقعد، وظهر ذلك واضحًا من خلال حجم الدعاية والإنفاق من جانب هؤلاء المرشحين مما يهدد مرشحى الاحزاب المدنيه المرتبطة بثورة يناير بالغياب التام عن برلمان 2015.

فى البدايه يقول حمدى عقدة، القيادى بالحزب الناصري، أن ظهور المال السياسى بشكل بشع ومخيف بجانب تيار الاسلام السياسى المستهدف الحصول على 65% من مقاعد البرلمان لوبى رجال الاعمال ويسعى لامتلاك عدد من المرشحين يمكنهم تحقيق الفوز، بالإضافة إلى ظهور زبانية النظام الأسبق بأموالهم وتوحشهم يغمرون الشوارع فى عديد من الدوائر وما يحزننى هو الغياب الكامل لدور فاعل للقوى السياسية الوطنية والثورية فى هذا الصراع ويؤكد عقدة ان الامل فى وعى الشعب المصرى وادراكه لخطورة المرحلة.

ويشير “علاء الخيام ” القيادى بحزب الدستور ان البرلمان القادم تحدي أمام الدولة و النظام ويجب اكمالة لكي يكون هناك شكل للحياة النيابية وتكتمل خريطة الطريق مشيرا الى ان  التحدي ليس للنظام فقط التحدي الأكبر للقوي السياسية والتيار المدني خصوصا فظهور رجال الاعمال وراس  المال من الان بهذا الشكل المزعج والمرعب يؤكد ان المعركة سوف تكون صعبة جدا بين سياسيين لا يملكون الا فكرهم وبين رجال اعمال يملكون الكثير والكثير من الزكائب الممتلئة ويمكن لراس  المال في حالة مشاركتة قلب الموازين وافساد العملية من بدايتها بتقديم رشاوي انتخابية بجانب الدعاية المبالغ بها لافتا الى ان راس  المال يسعي بقوة ليس لاستعادة وضعة المنهار من يناير ولكن ايضا لايجاد وسيلة ضغط علي النظام لتحقيق المزيد من المكاسب

ويضيف الخيام انه كان لنا ملاحظات علي قانون تقسيم الدوائر وشكل القوائم الانتخابية واكدنا انها لا تصب في مصلحة رأسالمال او التيار الديني، وان الصراع سيكون بينهما  بعيدا كل البعد عن القوى السياسيه الحقيقيه ولذلك لا ابني امل كبير علي ان يكون البرلمان القادم معبر بشكل حقيقي عن ثورة يناير ولا يرتقي لما يطمح لة ابناء الشعب المصري

ومن ناحيته يقول “عادل محلاب” احد شباب الثورة بالبحيرة، ان  ترشح رموز الحزب الوطنى وظهورهم مرة اخرى فى المشهد السياسى يعيد لينا فى الاذهان الرائحة الكريهة والعفنة والفاسدة لرموز هذا الحزب الذى حول الحياة السياسية فى مصر الى عزبة والذى ثار عليهم الشعب فى ثورة ٢٥يناير ويريدون الان  استغلال ٣٠يونيو واهمين بانها قامت على الاخوان فقط مع ان  كان شعارها الاساسى ” محمد مرسى هو مبارك “ونسوا انها قامت على الظلم والقمع الذين كانوا هم جزء منة قبل ثورة ٢٥يناير وانها كانت استكمال لثورة يناير سنحاول دائما مؤكدا ان الشعب سوف يقف لهم بالمرصاد وسنكشف شبكة مصالح مبارك الفاسدة امام الشارع من خلال حملة “علينا كشفكهم وعليكم عزلهم ” و”امسك فلول واخوان ” اذا كان الدستور لاينص على العزل السياسى ولكن سيكون العزل الشعبى اقوى  وسيصفعهم الشعب مجددا

 

وتقول ” نجلاء عباس “– مدرسة –انها ضد استخدام المال السياسى واذا كان المرشح هدفه شراء الاصوات بماله فهو اول من يبيع هؤلاء البسطاء تحت القبه  مؤكده ان المواطن البسيط للاسف يمكن ان يقع فريسه لمرشحى المال السياسى 

 

 

*مواقع التواصل تحاصر «مؤذن الفيسبوك» في مصر

لم يكن الشيخ محمود المغازي، مؤذن مسجد “سيدي غازي” بمحافظة البحيرة (شمال مصر)، يعلم أن رفعه أذان الفجر ذات مرة سيضع اسمه على رأس قائمة المتابعات على مواقع التواصل الاجتماعي، وتتلقف اسمه القنوات الفضائية والإذاعات، ولكن هذه المرة لم يكن ذلك تكريما أو احتفاء بقدر ما هو نقد واستهجان.

الصلاة خير من الفيسبوك”؛ قالها الشيخ المغازي؛ بغض النظر عن حسن النية أو سوئها، من أجل لفت انتباه الغافلين عن تلبية فريضة الصلاة، لكنّ أهالي المنطقة اعتبروها خروجا عن الصيغة المنقولة عن النبي (صلى الله عليه وسلم) في رفع أذان الفجر، واستهزاء بنص الأذان.

بدا الأمر في بدايته مثيرا على مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك وتويتر)، من خلال تناقل مواقف استنكار لفعلة “المؤذن”، قبل أن يتطور الأمر إلى تقديم بلاغات ضد الشيخ، ما دفع بوزارة الأوقاف المصرية إلى إيقاف المؤذن عن العمل وفتح تحقيق في الواقعة.

مجدي عاشور، المستشار العلمي لمفتي مصر؛ قال للأناضول إن “صيغة أذان الفجر بما تشمله من زيادة في الصلاة خير من النوم هي صيغة توقيفية، وكانت بإقرار من الرسول صلى الله عليه وسلم للصحابي الجليل المؤذن بلال بن رباح“.

وتعليقا على موقف مؤذن مسجد “سيدي غازي”، تابع عاشور: “إن صيغة الأذان في الفجر هي (الصلاة خير من النوم) لا يجوز تبديلها أو تغييرها، لأنها أمر توقيفي يؤخذ بالوحي، والوحي انقطع بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم“.

لكن الشيخ محمد العش، مدير عام الدعوة بالبحيرة، قال للأناضول، إن إدارة الشؤون القانونية بمديرية أوقاف البحيرة، تجري تحقيقا مع مؤذن “الصلاة خير من الفيسبوك“.

من جانبه؛ نفى الشيخ محمود المغازي (54 عاما) الاتهامات الموجهة إليه، متهما أعضاء بجماعة الإخوان المسلمين بالوشاية عليه، والتشهير به بسبب خلافات سابقة، على حد قوله.

غير أن أحد شباب الإخوان في المنطقة، رفض ذكر اسمه قال: إن الشيخ المغازي يريد أن يبرر موقفه الذي تصاعد وأصبح أمام الرأي العام، من خلال إلصاق الاتهام بجماعة الإخوان، لافتًا إلى أن الشكاوى التي قُدمت ضد المؤذن جاءت من عدد كبير من المواطنين المعروفين بعدم انتمائهم لأي حزب سياسي أو اتجاه فكري.

المغازي قال للأناضول: “أنا لا أعرف (الفيسبوك) أساسا، وليس معقولا بعد 20 عاما من العمل في الأوقاف أن أغيّر صيغة الأذان“.

لكنّ مواطنيْن اثنين بمنطقة سيدي غازي التابعة لمركز كفر الدوار التي يقع فيها المسجد، قالوا للأناضول إن الشيخ المغازي ردد (الصلاة خير من الفيسبوك)، عقب انتهاء ابنه من رفع الأذان ولم تكن الصيغة المخالفة أثناء الأذان نفسه.

وأشارا، طالبين عدم الكشف عن هويتهما، إلى أن “المغازي” اعتاد ابتكار مخالفات دينية، في شعائر الصلاة خلال الفترة الماضية، وهو ما أشعل سخط أهل المنطقة.

 

 

 

السيسي يطيح بإعلاميي مبارك.. الأحد 30 أغسطس.. الشرطة والموظفون والأقباط يتوعدون السيسي أسبوع ساخن

رهائن العسكرالسيسي يطيح بإعلاميي مبارك.. الأحد 30 أغسطس.. الشرطة والموظفون والأقباط يتوعدون السيسي أسبوع ساخن

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*كوارث تفريعة السيسي من اهدار مال الشعب وعدم الجدوى الاقتصادية إلى القناديل السامة

اشرب يا شعب لقد وعدكم السيسي بأن بكرة تشوفوا مصر ها هي تشوفوا أيام سوداء

السيسي يعدكم الفقر وقناديل البحر السامة هدية الانقلاب للعالم بعد افتتاح الفنكوش

رصد خبراء علوم البحار غزو أسراب من قناديل البحر اللاسعة لشواطئ دول شرق البحر الأبيض المتوسط مطلع هذا الصيف، بعد توسع قناة السويس الجديد، بعضها يتسم بالسمية والتى تنتمي إلى عوالم المحيط الهندي.

تفريعة السيسي تكشف يوما بعد يوم عن حجم المأساة التى عاشتها مصر على وقع أنغام “مصر بتفرح”، بعدما ابتلعت قرابة 80 مليار جنيه فى عمقها دون جدوي أو عائد، وتأثيرها السلبي على الاقتصاد من أجل تسديد عوائد شهادات الاستثمار ذات الـ12 % عائد، ولازالت التفريعة لم تبح بباقي كوارثها .. وربما القادم أسوأ.

لم تتوقف كوارث تفريعة السيسي بقناة السويس عند حد إهدار المليارات من المال العام فى مشروع بلا جدوي اقتصادية وتتوقف أرباحه على حركة التجارة العالمية التى أصابها الكساد، أو التأثير الهندسي –بعيد الأجل- على القناة الأم جراء الحفر المتسارع من أجل إنجاز المشروع فى عام واحد، وهو الأمر الذى حظر منه خبراء الجيولوجيا، وإنما امتد التأثير السلبي على النظام البيئي وطبيعة الحياة البحرية فى البحر المتوسط.

ولأن تلك الكوارث المتلاحقة هى النتاج الطبيعي لمشروع تم على نحو متسارع مصحوبا بصخب إعلامي زاعق دون دراسة جدوي أو تحليل علمي أو استشارة بيوت الخبرة هندسيا واقتصاديا وبيئيا، كان من المرتقب أن يعلن خبراء البيئة وعلوم البحار عن الأثار السلبية لحفر التفريعة على البحر المتوسط وتسببها فى تغير طبيعة الحياة فى تلك البقعة ما ينذر بتغير حاد فى طبيعة الحيوانات البحرية على طول السواحل ومواجهة غزو الكائنات الوافدة.

رصد خبراء علوم البحار غزو أسراب من قناديل البحر اللاسعة لشواطئ دول شرق البحر الأبيض المتوسط مطلع هذا الصيف، بعد توسع قناة السويس الجديد، بعضها يتسم بالسمية والتى تنتمي إلى عوالم المحيط الهندي.

كشفت شبكة «CNN» الإخبارية فى تقرير لها عن رصد خبراء علوم البحار غزو أسراب من قناديل البحر اللاسعة لشواطئ دول شرق البحر الأبيض المتوسط مطلع هذا الصيف، بعد توسع قناة السويس الجديد، بعضها يتسم بالسمية والتى تنتمي إلى عوالم المحيط الهندي.

وأوضح تقرير أن القناديل “الوافدة” المعروفة علميا باسم Rhopilema nomadica، هي جزء من أعراض مشكلة أكبر من غزوها لمياه الشرق الأوسط، إذ ليس من المفروض أن تكون في هذه المناطق على طول سواحل البحر الأبيض المتوسط، كونها من مخلوقات المحيط الهندي، الذي يبعد آلاف الأميال.

ونقل التقرير عن عالمة الأحياء البحرية بيلا جليل، أن القناديل جاءت عبر تفريعة السيسي الجديدة بقناة السويس، موضحة أن القناديل الوافدة واحدة من الكثير من الأنواع الغازية التي جعلت البحر المتوسط مسكنها.

وأشارت جليل -عضو المعهد العبري لعلوم البحار- إلى مخاطر تلك الأنواع الغازية من القناديل على الحياة فى البحر المتوسط، معلقة: “لقد دفعت هذه القناة الكثير من أنواع الحيوانات الغريبة، التي حلت محل حيوانات المنطقة الأصلية.”

وأوضحت: “الحيوانات الغازية مثل قناديل البحر المتنقلة باتت تحل محل الحياة البحرية المحلية في المنطقة، وتغير النظام البيئي بشكل كبير وسريع”، متوقعة أن المشكلة تزداد سوءا مع التوسع الأخير لقناة السويس، مشبهة توسعها بشق طريق سريع للحيوانات الغازية، وواصفة إياها: “أصبحت ممرا للغزو.. ممر في اتجاه واحد للغزو.”

جليل أكدت أن قناة السويس كانت تمتلك حاجزا طبيعيا لمنع هذه “الغزوات” من الوصول إلى البحر المتوسط وهو الأمر الذى كان يحافظ على نمط الحياة البحرية به، وهو سلسلة من المناطق المالحة “البحيرات المرة”، التي تعد مياهها أكثر ملوحة من المياه المحيطة بها، وساعدت على منع الحيوانات البحرية الأخرى من المرور عبر قناة السويس.

وشددت عالمة الأحياء المائية على أن أعمال التوسع الأخيرة دمرت هذا الحاجز الطبيعي، وسهلت تنقل الحياة البحرية من البحر الأحمر إلى البحر الأبيض المتوسط، حاملة بعض الكائنات الأكثر خطورة وسمّية، وهو ما ينذر بعواقب كارثية على البيئة البحرية وحياة الكائنات الأصلية.

وكانت”الجارديانالبريطانية قد كشفت فى تقرير أعده باتريك كينجسلي، عن الأضرار البيولوجية المحتملة لمشروع تفريعة قناة السويس، مشيرة إلى أن مخطط قناة السويس “يهدد النظام البيئي والنشاط البشري في البحر الأبيض المتوسط“.

ونقل التقرير عن علماء وباحثين دوليين أن التفريعة الجديدة تنذر بغزو المزيد من الكائنات البحرية الضارة للبحر المتوسط عبر البحر الأحمر، ويحتمل أن يمتد الضرر المحتمل إلى المنطقة ككل، مشيرة إلى أن 18 عالمًا بيولوجيًا طالبوا بالضغط على مصر لإجراء تقييم للآثار البيئية المحتملة جراء توسيع القناة.

المخاطر البيئية التى ظهرت على السطح على وقع التفريعة الجديدة، جاءت لتنضم إلى قائمة طويلة من الكوارث التى خلفها المشروع، والتى يأتى على رأسها الجانب الأمني المتمثل فى عزل سيناء بالكلية عن مصر، فضلا عن فقدان الجيش السيطرة على منطقة وسط سيناء الاستراتيجية فى حال الدخول فى صراع مسلح مع العدو الصهيوني.

وتأتي التفريعة لتمثل حائط صد يحول دون سيطرة الجيش المصري على منطقة الممرات الخطيرة فى قلب سيناء، وهى ممرات وادي متلة” و”الجدي” بين سلسلة جبال وعرة، والتي حدث منها الاحتلال الاسرائيلي عام 67، حيث سمحت للاحتلال قطع مسافة 50 كم فقط فى عمق الأراضي المصرية للوصول إلى الضفة الشرقية، وهى ما جعلها على رأس أولويات تأمين الجيش المصري، غير أن الواقع الجديد بات يجعلها على بُعد مانعين مائيين وهو ما ينذر بعواقب وخيمة فى ضوء التوترات المتسارعة التى تشهدها المنطقة العربية.

 

 

*شرطة طلخا تحتجز 5 سيدات وأطفالهن أثناء زيارة المعتقلين

احتجز مركز شرطة طلخا بمحافظة الدقهلية 5 سيدات وأطفالهن من عائلات المعتقلين، أثناء زيارتهن لذويهم اليوم الأحد وذلك منذ الساعة 12 ظهرًا، ولم تطلق سراحهن وأطفالهن حتى الآن.

يذكر أن الـ5 نساء وأطفالهن كانوا في زيارة إلى 3 معتقلين؛ هم: “ياسر عاطف الزيني – أحمد جاد عبدالعظيم – عبدالهادي العوادلي“.

من ناحية أخرى اعتقلت قوات أمن الانقلاب بالدقهلية صاحب سوبر ماركت، اليوم الأحد، من منزله بقرية العوضية مركز شربين؛ بحجة أنه يقوم بتشغيل القنوات المؤيدة للشرعية.

كما داهمت ميلشيات الانقلاب منزل صاحب سوبر ماركت آخر بنفس التهمة لكن لم يكن موجودًا بمنزله.

 

 

*بيان من محمد عبدالقدوس حول زيارة سجن العقرب

ستة ملاحظات من قلب العقرب.

أعتذرت عن حضور المؤتمر الصحفي الذي دعي إليه المجلس القومي لحقوق الانسان لتقديم التقرير الخاص بزيارة سجن العقرب لان لي وجهة نظر مخالفة حول ما جاء في هذا التقرير وملاحظات عدة علي النحو التالي:- 

1- ابلغنا المجلس القومي لحقوق الانسان بالاستعداد لزيارة سجن ابوزعبل يوم الاربعاء 26 اغسطس الماضي الموافق 11 ذو القعدة وقبل الانطلاق بدقائق قال لنا السيد رئيس المجلس ان الزيارة ستكون لسجن العقرب وكنا قد طلبنا زيارته اكثر من مرة ،لكن الرد كان دوما “ممنوع لاسباب امنية” .وعندما انطلقنا الي هناك كان واضحا جدا ان سجن العقرب تم اعداده تماما استعدادا لزيارة وفد حقوق الانسان، وهو تقليد قديم معروف في السجون بان تأخذ زينتها وتتجمل عند علمها بزيارة مسئول او تفتيش او وفد حقوقي. وظهر واضحا جدا في مطبخ السجن، “فأنا رد سجون” ،واعلم تماما طعام السجن المقدم، لكن ما شاهدناه طعام فاخر واكل لذيذ لا يوجد الا في الفنادق الكبري ولا يعقل ان يوجد داخل اي سجن. 

2- قدمت ادارة السجن للوفد عدة تقارير تتعلق بالرعاية الصحية للسجناء والجدير بالذكر ان هناك عدة سجناء ماتوا في المستشفيات بعد نقلهم من سجن العقرب لسوء حالتهم الصحية منهم المرحوم فريد اسماعيل والمرحوم عصام دربالة وعيرهم. ولفت نظري عند فحص ملفات الرعاية الصحية للسجناء التقارير الخاصة ب”خيرت الشاطر” حيث تم ابلاغنا بان الاشعة التي اجريت له في مستشفي خاص تكلفت 35 الف جنيه وهو رقم مبالغ فيه جدا ولا يصدقه عقل. 

3- الامانات او “الكانتين” ما اعلمه انها كانت مغلقة لعدة اشهر ولكن ادارة السجن نفت ذلك وقالت ان احد السجناء ولم تذكر اسمه قام بسحب اشياء من “الكانتين” بمبلغ سبعة الاف جنيه ،وهو مبلغ خيالي لا يعقل ان يقوم به شخص بمفرده! بل يمكن ان تصدقه اذا اخبروك ان مجموعة من السجناء هي التي فعلت ذلك، اما واحد لوحده فهذا مستحيل، ويعني انه اشتري البضائع كلها لحسابه!! 

4- الزيارات: تلقيت شكاوي عدة من اسر سجناء الرأي بان باب الزيارة كان مغلقا طيلة الاشهر الماضية،خاصة بعد اغتيال النائب العام وابلغت المجلس بذلك، وكان هناك تلاعبا واضحا يتمثل في اخذ تصريح لزيارة واثباتها في دفاتر السجن ثم منع العائلة صاحبة التصريح من الدخول فيبدو وكأن الزيارة قد تمت ! لكن ادارة السجن نفت تماما ان يكون هناك منعا في اي وقت للزيارات وهذا يتنافي مع الواقع! وقدموا لنا ما يثبت قيام اسرة احد السجناء بزيارته ولم تذكر اسمه. وما اعلمه انه قبل ايام تم فتح باب الزيارة رسميا من جديد ولا تتجاوز بضعة دقائق وخلف ساتر زجاجي ويمنع سلام الاطفال او ادخال اطعمة وهي ذات الشكاوي التي كانت موجودة قبل اغلاق الزيارة منذ اشهر وابلغت بها المجلس. 

5- مصيبة المحاكمات: ابلغنا القيادي بجماعة الاخوان احمد ابوبركة بأن هناك مصيبة اكبر من سوء المعاملة بالسجون وتتمثل في المحاكمات الظالمة وفبركة الاتهامات ووضع هؤلاء الذين تتم محاكمتهم في اقفاص زجاجية لا يسمعون شيئا مما يدور في الجلسة. 

6- التعذيب: معلوماتي تؤكد وجود تعذيب في مقرات امن الدولة والدليل علي ذلك الاختفاء القسري حيث يوجد الضحية في امن الدولة يتعرض للبهدلة، وكذلك تلقي المجلس القومي لحقوق الانسان شكاوي عدة من تعذيب وسوء معاملة في بعض اقسام الشرطة، اما داخل السجون وفي سجن العقرب فلم يثبت وجود تعذيب بدني علي السجناء، والثلاثة الذين قابلناهم عند الزيارة لم يكن عليهم اي اثار لذلك ولم يتحدثوا معنا عن وجود حالات من التعذيب داخل السجن. 

واخيرا فانني اطلب معاملة سجناء الرأي بذات الطريقة التي يتعامل بها مع معظم الجنائيين حيث السجون تضمهم وحدهم بصورة محترمة ويراعي فيها حقوق الانسان بعكس الاماكن المحتجز فيها السياسيين وعليها ملاحظات عدة. وقد ادهشني مدير مصلحة السجون ومعي كل الحاضرين عندما قال: عندما يشكو هؤلاء السجناء فهذا معناه انني ناجح في عملي!! 

وفي انتظار وعد وزارة الداخلية بتحسين احوال سجن العقرب سواء فيما يتعلق بمعاملة الاهالي او الزنازين ومزيدا من الرعاية للسجناء. 

محمد عبدالقدوس

 

 

*إدارة سجن وادي النطرون تعتدي على معتقلين مضربين عن الطعام

قالت أسر بعض المعتقلين في سجن وادي النطرون1 أنهم علموا أثناء زيارة ذويهم السبت 29أغسطس 2015 أن إدارة السجن قامت بالاعتداء على المعتقلين الخميس 27أغسطس 2015 وذلك عندما أبدوا اعتراضهم على سوء المعاملة داخل السجن.

وأضافت الأسر أنهم علموا في الزيارة أن معتقلي عنبر الدور الرابع داخل السجن قد تم الاعتداء عليهم بالضرب بالهراوات والعصي الخشبية وخراطيم المياه، كما تم سبهم بأبشع الألفاظ، وذلك بعد اعتراضهم على قيام بعض أفراد الأمن بالاعتداء على أحد المعتقلين أمام أسرته أثناء زيارتهم له.

جدير بالذكر أن بعض معتقلي عنبر الدور الرابع كانوا قد دخلوا في إضراب كلي عن الطعام منذ 17أغسطس 2015 وذلك اعتراضاً منهم على تجديد حبسهم احتياطيا دون مسوغ قانوني، حيث أنهم محتجزين على خلفية القضية المعروفة إعلامياً بأحداث مسجد الفتح بعد فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، والتي لم يتم إحالتها للمحكمة حتى الآن.

وذكرت الأسر أن إدارة السجن تحاول إثناء المعتقلين عن الإضراب بتصعيد الانتهاكات في حقهم بدلاً من الاستماع لهم وتحقيق مطالبهم التي تمثل الحقوق الدنيا للمحتجزين.

 

 

* المؤبد لـ9 من قيادات الإخوان بالإسماعيلية والاتهامات ملفقة

قررت محكمة جنايات الإسماعيلية، اليوم، الحكم بالسجن المؤبد على 9 من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان، والسجن 3 سنوات على 4 آخرين في قضية تظاهر وقعت أحداثها في الإسماعيلية.

كانت المحكمة قد أصدرت حكمها في القضية التي ترجع أحداثها لـ6 ديسمبر 2013، ولفقت النيابة للمعتقلين اتهامات بتخريب منشآت حيوية وحكومية وتكدير الأمن والسلم العام والتظاهر بدون ترخيص والانتماء لجماعة الإخوان المسلمين.

وأصدرت المحكمة حكمها على 4 معتقلين حضوريًّا بالسجن المشدد لمدة 3 سنوات على جناية التظاهر، فيما برأت المحكمة المعتقلين حضوريًّا من تهمتي تخريب المنشآت العامة والانتماء لجماعة الإخوان المسلمين، كما أصدرت المحكمة حكمها على 9 معتقلين بالقضية غيابيًّا بالسجن المؤبد.

ومن بين المعتقلين المحكوم عليهم بالمؤبد 4 من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، هم، محمد طه وهدان “عضو مجلس شورى جماعة الإخوان المسلمين “معتقل على ذمة قضايا أخرى، صبري خلف الله “عضو مجلس الشعب عن جماعة الإخوان” “مطارد”، علي عبد اللاه “المتحدث الإعلامي باسم جماعة الإخوان بالإسماعيلية” معتقل على ذمة قضايا أخرى، ياسر يونس نقيب المعلمين السابق مطارد” من قيادات جماعة الإخوان بالإسماعيلية

 

 

*خارجية الانقلاب تستدعي سفير بريطانيا لانتقاده حكما بسجن 3 صحفيين بالجزيرة

استدعت وزارة الخارجية الانقلابية الأحد 30 أغسطس  السفير البريطاني في القاهرة لابداء “اعتراضها الشديد” على تصريحاته التى انتقد فيها أحكاما بالسجن 3 سنوات بحق صحافيي الجزيرة في مصر، والتي اعتبرتها القاهرة “تدخلاً غير مقبول في أحكام القضاء“.

تصريحات كاسون التي سببت إحراج للنظام جاءت فور صدور الأحكام بالسجن حضوريا بحق صحافيي قناة الجزيرة الانكليزية القطرية في مصر الكندي محمد فهمي والمصري باهر محمد وغيابيا بحق الاسترالي بيتر غريست.

وقال كاسون للصحافيين أمام قاعة المحكمة بالعربية “أنا قلق اليوم أن هذه الأحكام الصادرة سوف تضعف الثقة في داخل وخارج مصر في أساس الاستقرار والمستقبل في البلد

كاسون طرح أيضا سؤالا استنكاريا قال فيه: “السوال هنا هل تبني الاستقرار على أساس هش بحرمان الأفراد من حقوقهم المشروعة في الدستور بخصوص حرية الرأي والتعبير“. 

 

 

*النيابة في «التخابر»: الرئاسة لم ترد على خطاب «أمن الدولة”

قال ممثل النيابة العامة في قضية التخابر مع قطر، التي يحاكم فيها الرئيس محمد مرسي، و10 آخرين، إن “رئاسة الجمهورية لم ترد على الخطاب الموجه إليها والذي تضمن طلب المحكمة بتشكيل لجنة ثلاثية للاطلاع على الأحراز السرية المضبوطة”.

وقدم ممثل النيابة لمحكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار محمد شرين فهمي، الأحد، صورة ضوئية من الكتاب المرسل من نيابة أمن الدولة العليا إلى مدير مكتب رئيس الجمهورية يحمل رقم (88 – سري) ومؤرخ في 26 أغسطس الجاري، والذي تضمن قرار المحكمة بطلب تشكيل لجنة ثلاثية من المختصين في رئاسة الجمهورية للاطلاع على المستندات السرية المضبوطة بحوزة المتهمين وتنفيذ المهمة التي كلفتها بها المحكمة.

وأشار إلى أنه تم إعلان مدير مكتب رئيس الجمهورية بتحدد جلسة 30 أغسطس لأداء اليمين القانونية لأعضاء اللجنة، إلا أنه لم يرد للنيابة ما يفيد تشكيل اللجنة ولم يحضر أحد.

من جهته، كرر رئيس المحكمة التنبيه على دفاع المتهمين بضرورة الحضور مبكرًا وعدم التسبب في تأخر انعقاد الجلسة، ونبه أيضا على المدعي بالحق المدني، الالتزام بالحضور أو الانسحاب من الدعوى المدنية، وذلك بعد تغيبه عن حضور عدد من الجلسات.

 

*المحكمة العسكرية بالإسكندرية تقضي بسجن 5 من رافضى الانقلاب 15 عاماً

قضت المحكمة العسكرية بالإسكندرية اليوم الأحد، بالسجن المشدد 15 عاماً بحق 5 رافضى الانقلاب بالبحيرة، والمتهمين في القضية رقم 125 لعام 2015 جنايات عسكرية، والمتعلقة بتفجير شريط السكك الحديدية بمدينة دمنهور يوم 5 يناير الماضي

ووجهت النيابة العامة للمتهمين وهم كل من: ياسر محمد زويل، ومحمد عوض سالم خلاف، وعلاء العيسوي، ومصطفى البكاتوشي والدكتور محمد النعناعي، اتهامات بتفجير شريط السكك الحديدية وتعطيل مرفق عام، وترويع الآمنين وتعريض حياة المواطنين للخطر، والانتماء لتنظيم إرهابي

 

 

*تأجيل محاكمة بديع في «أحداث العدوة» لـ19 أكتوبر

قررت محكمة جنايات المنيا المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، اليوم الأحد، برئاسة المستشار جمال عبد القادر، تأجيل إعادة إجراءات محاكمة مرشد جماعة الإخوان محمد بديع، و78 آخرين رافضين للانقلاب في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«أحداث العدوة» التى وقعت بمحافظة المنيا عقب فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة، إلى 19 أكتوبر المقبل، لغياب شهود الإثبات.

وفي مستهل الجلسة، أبدى الدفاع مطالبته بإحالة أحد المتهمين المدرجين بقائمة أمر الإحالة فى الدعوى، إلى محكمة الطفل، نظرًا لعدم بلوغه السن القانونية أثناء الأحداث، لأن عمره وقت الواقعة لم يكن يتجاوز 15 عامًا، وبالتالي يخرج عن اختصاص المحكمة.

وطالب الدفاع بعرض الأحراز المنسوبة إلى المتهمين أمام المحكمة، على أن يتم فضها فى حضور أعضاء الدفاع جميعًا، إلى جانب إصرار الدفاع على سماع جميع شهود الإثبات.

وأثبت القاضي تغيب شهود الإثبات الذين طلب حضورهم بالجلسة الماضية، ليصمم الدفاع بالقضية على استدعاء شهود الإثبات وفض الأحراز الخاصة بالقضية.

وشهدت مدينة العدوة بمحافظة المنيا، أعمال عنف وتخريب في 14 أغسطس 2013، وتم خلالها اقتحام وحرق وسرقة ونهب مركز شرطة العدوة، وقتل رقيب شرطة، واقتحام الإدارة الزراعية، والوحدة البيطرية، والسجل المدني، عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة حسب الرواية الرسمية.

 

*المصرية لإدارة الأصول تستعد لاستلام جميع ممتلكات رجل الأعمال أحمد بهجت منتصف أكتوبر

قال عماد فصيح، المستشار القانوني للبنك الأهلي المصري، أن الشركة المصرية لإدارة الأصول المملوكة لبنكي الأهلي المصري ومصر، تستعد لاستلام أصول وممتلكات رجل الأعمال أحمد بهجت خلال شهر أكتوبر المقبل.

وأضاف فصيح في تصريحات صحفية، أن اللجنة المشكلة من المحكمة تقوم حاليا بعملية جرد الممتلكات وفحص المستندات وجرد الإيرادات، التى حصل عليها بهجت منذ شهر يونيو 2011، والتأكد من سلامتها، تمهيدا لنقلها إلى الشركة، المالكة للأصول بموجب قرار المحكمة بتاريخ 23/6/2011.

وأوضح فصيح، أن أصول بهجت التي آلت ملكيتها لبنكي مصر والأهلي المصري، تتضمن  فندق هيلتون بيراميزا، وهيلتون شيراتون ودريم بارك ومجمع سينمات ومحلات بهجت تورز وجميع الأراضي الفضاء بمدينة دريم لاند ومساحتها 3.2 مليون متر.

وحول دعاوى الاستئناف، التي أقامها بهجت ضد قرار المحكمة الأمريكية، التى سبق أن رفضت دعاوى بهجت ضد البنك الأهلي والحكومة المصرية مطالبا بتعويض 5 مليارات دولار، قال فصيح إن المحكمة لم ترد حتى الآن على هذه الدعاوى.

وتعود قضية رجل الأعمال أحمد بهجت والبنك الأهلي إلى عام 2004، والتي تم الاتفاق مع بهجت على تسوية لتلك المديونية أقر فيها الدكتور أحمد بهجت بموافقة جميع مجالس إدارات شركاته وجمعياتها العمومية على مديونياته، والتي تقدر بنحو 3,6 مليار جنيه لبنكي الأهلي ومصر.

وقامت الشركة المصرية لإدارة الأصول العقارية والاستثمار بأقامة دعوى قضائية لاستلام الأصول بالقوة الجبرية، وقد أصدرت المحكمة في حكمها التمهيدى بندب خبير لحصر الأصول وحائزيها، وذلك فى سبيل التسليم ـ كما كلفت الخبير بحصر جميع إيردات الأصول موضوع صفقة البيع من تاريخ تمام البيع في يونيو 2011.

وقد أقام بنكا الأهلي ومصر الدعوى رقم 902 لسنة 2013 أمام مركز القاهرة الإقليمي للتحكيم التجاري الدولي بطلب الحكم بهذه المبالغ

وقام بهجت وأولاده استنادا إلى جنسيتهم الأمريكية بأقامة الدعوى رقم 8894 لسنة 2013 أمام محكمة جنوب نيويورك ضد دولة جمهورية مصر العربية كمدع عليها أولي والأهلىي المصري مدع عليه ثان طالبا الحكم عليهما بتعويض 35 مليار جنيه.

 

*الدفاع في محاكمة بديع بـ”أحداث العدوة” يطالب بإحالة متهم لمحكمة الطفل

تستمع محكمة جنايات المنيا المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة اليوم الأحد، إلى طلبات الدفاع في إعادة إجراءات محاكمة محمد بديع، و78 من رافضى الانقلاب في القضية المعروفة إعلاميًا بـ “أحداث العدوة” التي وقعت بمحافظة المنيا، عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة

وأبدى الدفاع مطالبته بإحالة أحد المتهمين المدرجين بقائمة أمر الإحالة فى الدعوى، إلى محكمة الطفل، نظرًا لعدم بلوغه السن القانونية أثناء الأحداث، وكان عمر المتهم وقت الواقعة لم يتجاوز 15 عامًا

 

*السيسي يطيح بإعلاميي مبارك

فوجئ المصريون بالتصعيد القضائي واﻷمني غير المسبوق ضد اﻹعلاميَّيْن أحمد موسى، وتوفيق عكاشة، المقرّبيْن من الدوائر المخابراتية والشرطية، والذي بلغ ذروته بصدور قراري اتهام من النيابة العامة بحقهما وإحالتهما إلى محكمة الجنايات، بسبب سبهما وقذفهما المستشار، هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات.

ولم يسبق للنيابة العامة أن أحالت للمحاكمة المتهمين في بلاغات جنينة، الذي أصبح مرمى للانتقادات والهجوم الدائم منذ اﻹطاحة بحكم الرئيس، محمد مرسي، نظرًا ﻻنتمائه لتيار استقلال القضاء وتعيينه في منصبه بقرار من “مرسي” الذي أطاح به انقلاب الثالث من يوليو 2013، بل إن النيابة العامة أحالت جنينة نفسه للمحاكمة بتهمة سب وقذف وزير العدل الحالي، أحمد الزند.

ويرى مراقبون أن إحالة موسى وعكاشة للمحاكمة كحلقة جديدة في رغبة دوائر في السلطة، خطة جديدة تتضمن الدفع بشخصيات إعلامية جديدة وشابة موالية لنظام السيسي مقربة من  السيسي، في إزاحة هذا النمط من اﻹعلاميين، الذين ظهروا في أعقاب ثورة 25 يناير 2011 ولعبوا دوراً في قيادة الثورة المضادة إعلامياً إلى أن تمخضت عن أحداث 30 يونيو/حزيران و3 يوليو/تموز، التي أدارها السيسي وصعدت به إلى حكم البلاد فعليا ثم رسميًا عام 2014.

وترى مصادر إعلامية مقربة من النظام أن بعض مساعدي السيسي، ومنهم مستشاره للشؤون اﻷمنية، أحمد جمال الدين، باتوا يعتبرون موسى وعكاشة وأمثالهما من المنتمين مباشرة لنظام الرئيس المخلوع، حسني مبارك، “خطرا على السيسي وشعبيته في الشارع، بسبب الصورة الذهنية السلبية لدى جموع المصريين عنهما“.

ووفقًا للمعلومات فإن أحد مساعدي السيسي وجه رسالة شديدة اللهجة لمسؤولي قناة صدى البلد”، التي يملكها رجل اﻷعمال، محمد أبوالعينين، ويقدم أحمد موسى برنامجها الرئيسي، وذلك بعد تكرار إجراء مداخلات هاتفية مع مبارك، وتبني حملة لتكريمه تحت شعارات رد الجميل.

وطلب هذا المساعد من القناة عدم تكرار هذه التصرفات بدون تنسيق مع مؤسسة الرئاسة، وذلك لورود عدة تقارير سيادية تؤكد تأثر شعبية السيسي سلبا، خصوصا في أوساط الشباب والمثقفين، نتيجة خطاب تخوين ثورة يناير والترويج لـ”إعادة اعتبار مبارك“.

كما أن السيسي يرى أن خطاب السب والقذف وتراشق اﻻتهامات في وسائل اﻹعلام، والذي يتزعمه موسى وعكاشة، يخصم من رصيده الشعبي والدعائي، فهو يفضل إعلاميين يقدمون نفس الجرعة الدعائية الترويجية للنظام، ولكن بلهجة أقل تصادما وأكثر هدوءاً.

وتؤكد المصادر اﻹعلامية أن هناك خطة تعدها دائرة السيسي في إطار رغبتها في السيطرة على وسائل الإعلام وإدارة مصادر المعلومات، تتضمن الدفع بشخصيات إعلامية جديدة وشابة موالية للنظام، في أبرز القنوات الفضائية المصرية ليتولوا المهمة التي اضطلع بها موسى وعكاشة وزملاؤهما منذ 2013 في الترويج للنظام ومحاربة معارضيه، ولكن بأسلوب يتماشى مع مقتضيات المرحلة الجديدة ويبتعد عن طريقة الصوت العالي والسب والقذف والمشادات.

وتوضح المصادر أن هذه الخطة تتضمن أيضًا إنشاء قنوات جديدة بدعم خليجي، بهدف تجديد دماء الإعلام المصري المؤيد للنظام، والذي فقد كثيرا من شعبيته على مدار الفترة الماضية، نتيجة أحادية التوجه وركود اﻷفكار وعدم ظهور شخصيات إعلامية بارزة شابة، وابتعاد الإعلاميين الذين ارتبطوا بثورة يناير.

 

 

*الشرطة والموظفون والأقباط يتوعدون السيسي بأسبوع ساخن

ينتظر قائد الإنقلاب عبد الفتاح السيسي أسبوع ساخن مطلع شهر سبتمبر المقبل، حيث من المتوقع أن تشهد مصر موجة من الاحتجاجات الفئوية التي تتصاعد بشكل سريع خلال الفترة الحالية
وتشمل تلك الفعاليات المتوقعة، تجدد اعتصام أمناء الشرطة مرورا بمظاهرة مليونية لموظفي القطاع العام، وانتهاء بتظاهرة للأقباط داخل الكاتدرائية المرقسية بالقاهرة.
ويقول مراقبون إن هذه الاحتجاجات الفئوية المتتالية، بعد عام واحد فقط من تولي السيسي رئاسة البلاد، تذكر المصريين بأجواء ما قبل ثورة يناير 2011 التي أطاحت بالرئيس المخلوع حسني مبارك، كما تؤكد انتهاء شهر العسل بين النظام وعدد كبير من مؤيدي الانقلاب، الذين لم يشعروا بأي تحسن في أوضاعهم المعيشية كما كانوا يأملون.
واللافت للانتباه أن الاحتجاجات هذه المرة لن تكون من جانب معارضي الانقلاب كما هو المعتاد طوال العامين الماضيين، بل سيقوم بها، هذه المرة، شرائح عرف عنها ولاءها الشديد للنظام الحاكم وتأييد الانقلاب منذ بدايته في يوليو 2013.

ثورة الموظفين
وأعلن العاملون بمصلحة الضرائب، تعطيل العمل يوم الاثنين المقبل، كخطوة تصعيدية للضغط على الحكومة لإلغاء قانون الخدمة المدنية، كما أعلن الموظفون تنظيم مظاهرة مليونية يوم 12 سبتمبر المقبل في إحدى أكبر الحدائق العامة في محافظة القاهرة للمطالبة بإلغاء القانون
.
وتصاعدت موجة الرفض لقانون الخدمة المدنية الذي أصدره السيسي في شهر مارس الماضي ودخل حيز التطبيق في يوليو الماضي، ما أثار غضب موظفي الحكومة الذين نظموا مظاهرة حاشدة بوسط القاهرة في مطلع أغسطس الجاري احتجاجا على القانون.
لكن الحكومة قابلت هذه المظاهرة بالإصرار على تطبيق القانون ورفض أي مطالبة بتعديله أو تأجيله، كما أعلن السيسي خلال ندوة تثقيفية بالقوات المسلحة الأسبوع الماضي، تمسكه بالقانون وطالب المواطنين بعدم الاعتراض عليه أو مناقشته“.
وتطالب الأحزاب والقوى السياسية في مصر بالإضافة إلى النقابات والهيئات الحكومية بتأجيل القانون لحين انتخاب برلمان جديد، يتولى مناقشة القانون وإصداره بعد أخذ رأي ممثلي الموظفين.
كما أكدت النقابات المهنية والعمالية قيامها متحدة برفع قضية أمام مجلس الدولة للمطالبة بإلغاء القانون بسبب تضمنه لمواد غير دستورية.

تمرد الشرطة
كما يواجه السيسي تحديا قويا متمثلا في تمرد أمناء الشرطة الذين كانوا قد نظموا خلال الأسبوع الماضي اعتصاما حاشدا أمام مديرية أمن الشرقية، للمطالبة بتحسين أوضاعهم الوظيفية وزيادة رواتبهم
.
وبعد أن شهدت تظاهرتهم أعمال عنف واشتباكات مع الشرطة، قرر الأمناء تعليق اعتصامهم بشكل مؤقت، لحين دراسة مطالبهم، وأعلنوا العودة للاعتصام والإضراب عن العمل مؤقتا يوم 5 سبتمبر المقبل إذا لم تحقق الحكومة تعهداتها معهم.
ووضع اعتصام الشرطة النظام بين اختيارين أحلاهما مر، فهو إن وافق على مطالبهم فسيظهر بمظهر الضعيف الذي رضخ لضغوطهم، وإن رفض مطالبهم فسيخسر أحد أهم حلفائه منذ بداية الانقلاب.
وقال وليد المحمدي، المتحدث باسم أمناء الشرطة بالشرقية، إنهم فضوا اعتصامهم بعد تأكيدات باستجابة رئيس الوزراء إبراهيم محلب لمطالبهم وتعهده بتنفيذها قبل يوم 5 سبتمبر المقبل، لكنه هدد بالعودة للاعتصام إذا لم تفي الحكومة بوعودها.
وأعلن منصور أبو جبل، رئيس الاتحاد العام لأمناء الشرطة، أن الأمناء والأفراد حددوا يوم 5 سبتمبر المقبل كآخر موعد لتنفيذ مطالبهم، وفي حالة تجاهلها سيكون هناك قرار جماعي بالإضراب على مستوى الجمهورية.

مظاهرة الأقباط
أما ثالث الفعاليات الاحتجاجية التي يشهدها شهر سبتمبر المقبل فهو المظاهرة التي أعلن نشطاء أقباط تنظيمها يوم 9 سبتمبر المقبل داخل داخل الكاتدرائية المرقسية بالعباسية التي تضم المقر البابابوي تحت شعار “شعب الكنيسة غضبان يا كنيسة
“.
ويطالب المحتجون، والذين يطلق عليهم لقب “منكوبو الأحوال الشخصية” بتعديل لائحة الأحوال الشخصية المطبقة على الأقباط التي تمنع الطلاق ولا تسمح لهم بالزواج مرة ثانية، كما يطالبون بمراجعة الأوضاع الخاطئة التي تحدث في بعض الكنائس على مستوى الجمهورية، وإحكام الرقابة على إيرادات الكنيسة والتبرعات المالية.
وهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها تنظيم مظاهرة احتجاجية داخل الكاتدرائية، بعد نحو شهرين من الهتافات المعادية والمقاطعة التي تمت للبابا تواضروس الثاني في أثناء إلقاء عظته الأسبوعية، التي دخلت بسببها قوات الأمن إلى المقر الباباوي وألقت القبض على عدد من الأقباط، قبل أن يطلق سراحهم لاحقا.

 

*وفاة ثاني متهم داخل حجز قسم الغردقة خلال شهر

قي محبوس على ذمة إحدى القضايا، مصرعه داخل حجز قسم ثان الغردقة قبل عرضه على النيابة.

واستقبلت مشرحة مستشفى الغردقة العام، جثة لسجين في العقد الرابع من عمره، توفى داخل حجز القسم، حيث بدأت النيابة تحقيقاتها لتحديد أسباب الوفاة وأمرت بتشريح الجثة بمعرفة الطب الشرعي.

يشار إلى أن هذه الواقعة هي الثانية لوفاة سجين داخل حجز قسم ثان الغردقة خلال الشهر الجاري.

 

*68 مفقود في مصر بعد انقلاب 2013 لم يتم العثور عليهم

من أخطر الجرائم التي يستمر النظام المصري في ارتكابها بحق المعارضين المصريين الإختفاء القسري ففي  أعقاب الثالث من يوليو 2013 بدأت السلطات لمصرية في ارتكاب هذه الجريمة بشكل منهجي لإرهاب المعارضين ووأد الحراك الرافض للإنقلاب العسكري وقمع حرية الرأي والتعبير وفرض إنهاء المسار الديمقراطي على كافة الحركات المعارضة المصرية .

الأجهزة الأمنية التي انتهجت هذا السلوك بعد الثالث من يوليو 2013 هي ذاتها التي مارسته في عهد مبارك فقد تعرض مئات الأشخاص منذ ثورة يناير المصرية في العام 2011 إلى الإختفاء القسري ولم يجل مصيرهم حتى اللحظة، وكذلك الحال قبل الثورة دون أن يكون هناك إحصاء دقيق بأعداد هؤلاء ، كان يصطلح المصريون على من فقد في مثل هذه الحالات بـ(ما وراء الشمس) بمعنى استحالة العثور عليه بعد ذلك.

أكد محسن بهنسي عضو الأمانة العامة للجنة تقصى الحقائق المصرية التي شُكلت للتحقيق في أحداث الثورة المصرية لعام 2011، أن عدد المفقودين كبير إلا أن اللجنة تمكنت من توثيق 68 حالة فقط لم يتم العثور عليهم.

بعد الثالث من يوليو 2013 تعرض أغلب من تم اعتقالهم إلى الإختفاء القسري  في مقار الأمن الوطني أو سجون ومقرات الاحتجاز غير الرسمية مثل سجن العازولي العسكري بالإسماعيلية والعجرود بالسويس، والكتيبة 101 بمدينة العريش وسجون أخرى تم تناقل أسمائها فيما بين أسر المختفين وشهود عيان وضحايا خرجوا من هذه السجون رووا قصص مروعه عن التعذيب دون أن تعترف السلطات المصرية بوجودها من الأساس.

أغلب من تم تعريضهم للإختفاء القسري لفترات متفاوتة تم إجلاء مصيرهم لاحقا بعد أيام أو أشهر بعد إجبارهم على الاعتراف تحت وطأة التعذيب بارتكاب جرائم ملفقة وتصوير تلك الاعترافات تلفزيونيا، ليتم الزج بهم في السجون الرسمية على ذمة قضايا ملفقة تصل عقوبتها إلى الإعدام، وبعض هؤلاء الأشخاص لم يتم إجلاء مصيرهم حتى الآن وخاصة أولئك الذين تزامن توقيت اعتقالهم مع عمليات القتل الجماعي التي نفذتها السلطات خلال فض تجمعات المعارضين في الأحداث المعروفة إعلاميا بالحرس الجمهوري، المنصة،واعتصامي رابعة العدوية والنهضة، وأحداث رمسيس، ليتم التعارف على تسمية هؤلاء الأشخاص الذين تعرضوا للإختفاء القسري دون إجلاء مصيرهم أو توافر أي معلومة مادية حولهم بالـ(المفقودين).

هؤلاء المفقودون لم يُجل مصيرهم حتى الآن على الرغم من سلوك الأسر لعشرات المسارات القانونية والقضائية والإدارية في الدولة والاستغاثة بكل مؤسسات وأجهزة الدولة السيادية والأمنية، مع عشرات المناشدات للمنظمات الدولية كالأمم المتحدة واللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب وعشرات المنظمات غير الحكومية المهتمة بحقوق الإنسان .

وعلى الرغم من كل هذا السعي لم تفلح الأسر بعد عامين على فقد ذويهم من الإستدلال عليهم، ولم تتخذ أي من المنظمات الدولية أي خطوة جادة لإجلاء مصيرهم، ليبقى ملف المفقودين مفتوحا ليصح تسميته وفقا للقانون بالجريمة المستمرة.

 

 

*أيدوا الانقلاب .. فحرقتهم ناره” .. قصة سياسي وزوجته الصحفية أطلق عليهم “عسكري” النار

تفاصيل مثيرة عن عادل الرفاعي، القيادي بحزب التجمع، والذي دعم السيسي بقوة ضد الإخوان والرئيس المدني المنتخب الدكتور محمد مرسي، وشارك في الانقلاب والتفويض، وذلك بعد أن أطلق عليه لواء بالجيش الرصاص فأصابه إصابة مباشرة في فخذه.

الرفاعي هو زوج الصحفية بجريدة الأهالي سهام العقاد، والتى كتبت على صفحتها الشخصية على فيس بوك تستغيث بقائد الانقلاب “إلى السيسي.. لواء سابق بالجيش أطلق الرصاص على زوجي عادل الرفاعي لأنه ركن سيارته أمام منزله“.

سهام العقاد، التي دعمت الانقلاب بقوة وشاركت في 30 يونيو وجمعة التفويض 26 يوليو 2013، ودعت السيسي إلى ضرب اعتصام رابعة بالطائرات، كتبت على صفحتها الشخصية بعد الفض “معلم يا سيسي”.. وتمضى الأيام  وينالها من ظلم السيسي وأذاه نصيب.. وتصدق الحكمة القائلة “من أعان ظالما سلطه الله عليه“.

ولكن تفاصيل أكثر عن الحادث الذي وقع منذ أول من أمس يحكيها صديق للرفاعي على حسابه على فيس بوك، يدعى “علاء عوض”، يقول فيها: «صديق الطفولة عادل الرفاعى.. يرقد الآن فى المستشفى بعد إطلاق الرصاص عليه صباح اليوم».

ويكشف عوض تفاصيل وملابسات الحادث «عادل ركن سيارته بالأمس أمام أحد البيوت المجاورة لمنزله، وفي الصباح عندما ركب السيارة اكتشف أنها لا تعمل لأن البطارية تم سرقتها».

ويضيف عوض «في نفس اللحظة التي اكتشف فيها سرقة البطارية خرج له أحد الأشخاص من البيت اللى ركن سيارته أمامه وقال له: أنا لواء فى الجيش وحاعلمك ماتركنش هنا تانى وأطلق عليه الرصاص وأصابه فى فخذه».

ويختم عوض تدوينته «خلصت القصة، لكن عمر المرارة ماحتخلص.. سلامتك ألف سلامة يا عادل».

 

 

لا أمان للصحفيين في مصر. . الأربعاء 22 يوليه. . مصر تحقق رقما قياسيا جديدا في الفساد

الصحفية البريطانية سو تيرتون

الصحفية البريطانية سو تيرتون

لا أمان للصحفيين في مصر. . الأربعاء 22 يوليه. . مصر تحقق رقما قياسيا جديدا في الفساد

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*سو تيرتون المراسلة البريطانية: تركت مهنتي بسبب مصر

لم تكن مصر قادرة على حبسي بجانب ثلاثة من زملائي صحفيي الجزيرة لكنها أجبرتني على ترك الوظيفة التي أحبها..لقد تعاظمت المخاطر بالنسبة لي بسبب الصفقات الدولية لتسليم المتهمين”.

هكذا عنونت المراسلة البريطانية سو  تيرتون مقالا لها بصحيفة الإندبندنت  تحدثت خلاله عن ظروف اضطرارها لتقديم استقالتها من وظيفتها،  جراء حكم إدانة صدر ضدها في مصر.

وإلى نص المقال

لقد تلقيت تنبيها برسالة “واتس آب” جديدة على هاتفي مفادها: “لا نرغب في بث مشاعر القلق إليك، ولكن صحفي الجزيرة أحمد منصور ألقي القبض عليه في برلين بطلب من الحكومة المصرية“.

وكان منصور قد أدين غيابيا في مصر، في تجربة مشابهة لي، حيث سبق محاكمتي غيابيا في مصر، إثر اتهامات زائفة، مع ثمانية من زملائي، بدعوى “مساعدة منظمة إرهابية، وتحديدا “جماعة الإخوان“.

لقد كنا نؤدي عملنا، على أفضل نحو ممكن، في مواجهة القمع الإعلامي في مصر.

لكن المحاكمة الصورية أسفرت عن حكم بحبسي 10 سنوات، لذلك ظللت هاربة، وحرصت جدا على عدم السفر إلى دول قد تدرس تسليمي إلى مصر.

لم يكن مفترضا أن تضحى ألمانيا في قائمة تلك الدول. فقد دخلت وخرجت من مطار تيجل ببرلين قبل عشرة أيام من واقعة القبض على منصور.

ووقت الرسالة، كنت متواجدة في بودابست، وشعرت بالخوف الشديد.

وكنت أعلم أن مصر والمجر أبرمتا اتفاقية تسليم مجرمين، ولكني كنت مطمئة أنني في أوروبا.

فقد شطبت “الكتلة الغربية” أحكام الإدانة التي صدرت في حقنا، واعتبرها ملفقة، وذات دوافع سياسية، وأدركت أن مصر تعاقب قطر لدعم الإخوان، كما أن الإنتربول وصف الطلبات المصرية لملاحقة صحفيين بأنه ليس عمليا.

لكن صديقا من الدوحة أخبرني عبر الواتس آب: “ إذا كنت قلقة، فاتخذي قطارا عبر الحدود، وعودي“.

واستعنت بخرائط جوجل، لمعرفة أي الضواحي المجرية الأكثر أمنا لي، لكنني قررت المخاطرة وذهبت في صباح اليوم التالي إلى مكتب الهجرة مطار فيرينك يزت في بودابست.

الضابط الذي يرتدي زيا رسميا التقط قلمه، وسألني عن وجهتي التي أرغب في الطيران إليها، فقلت له “الدوحة”، فأجابني: “ الدوحة..الدوحة في قطر؟”، وكتب شيئا على عجل في تذكرتي، وتركني لسبيلي.

وبدأت أشعر بالارتياح عندما هاتفني مكتب الخارجية البريطانية لطمأنتي بأنهم يبذلون جهودا من أجل سلامتي عند سفري إلى أوروبا في أعقاب إلقاء القبض على منصور.

لقد مر 17 شهرا منذ أن وضعتني مصر على قائمة المطلوب القبض عليهم، ولكن انقضاض ألمانيا على زميلي منصو يعني ضرورة إعادة تقييم الوضع بأكمله.

وزار السيسي أنجيلا ميركل قبل أسبوع من واقعة منصور.

والآن بعد أن دعا ديفيد كاميرون الرئيس السيسي لزيارة بريطانيا في وقت لاحق من العام، هل ينبغي علي أن أشعر بالقلق من العودة إلى وطني؟

أدركت أن وظيفتي كمراسلة متجولة أصبحت أكثر صعوبة، على نحو متزايد.

لقد انضممت لشبكة الجزيرة منذ خمس سنوات كمراسلة أفغانستان، وغطيت منذ ذلك الحين معظم أحداث الحرب والصراعات، فأعددت تقارير عن الثورة الليبية، والحرب السورية، والأوضاع في العراق، وبيروت، ومصر، وروسيا.

ولكني في العام الماضي، كان علي أن أرفض رحلات إلى موريتانيا وجيبوتي والصومال وليبيا، وأماكن أخرى، بسبب حكم الإدانة الذي صدر ضدي في مصر.

مهمتي الأخيرة التي كلفت بها كانت لجنوب إفريقيا، التي لديها اتفاقية تسليم مع مصر، لكن رؤسائي  كانوا مقتنعين  أنني لست في خطر.

وكنت أقلب أزرار التلفاز في أحد فنادق جوهانسبرج لأجد الرئيس السيسي يتناول الشاي مع الرئيس الجنوب إفريقي جاكوب زوما.

أمتلك جواز سفر آخر برقم مختلف عن الموجود في مذكرة الاعتقال المصرية. ولكنني كمراسلة، لا أذهب وأخرج من البلدان في صمت، حيث يعتمد عملي على بث تقارير حية على شاشات التلفاز في العالم، بما في ذلك القاهرة،ولذلك قررت خلع قميصي الواقي من الرصاص والاستقالة من وظيفتي.

هذه الضربة المهنية لا تمثل شيئا مقارنة بتلك الشهور التي لا نهاية لها التي قضاها زملائي الثلاثة في السجن، وحظر سفرهم، حتى موعد إصدار الحكم في إعادة محاكمتهم، المقرر لها نهاية يوليو.

لم تستطع مصر انتزاع حريتي، لكنها جعلت عالمي أصغر كثيرا.

رابط المقال بالإنجليزي

http://www.independent.co.uk/voices/comment/egypt-wasnt-able-to-imprison-me-along-with-three-of-my-al-jazeera-colleagues-but-it-has-forced-me-to-quit-the-job-i-love-10402502.html

 

* بعد توقف “رز” الخليج.. السيسي يتخلص من 7 ملايين موظف بالحكومة

كشف خبراء التشريعات العمالية عن خطة قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي للتخلص من 7 ملايين موظف بالحكومة، تنفيذًا لتعليمات صندوق النقد والبنك الدوليين، تمهيدًا للحصول على قروض جديدة، بعد توقف “رز الخليج“.
وشدد الخبراء على أن السيسي يحاول من خلال قانون “الخدمة المدنية” رقم 18 لسنة 2015، والذي بدأ تطبيقه، اعتبارًا من يوليو الجاري وأصدره السيسي كبديل لقانون العاملين المدنيين بالدولة رقم 47 لسنة 1978، في غياب المجالس التشريعية، التخلص من موظفي الدولة تنفيذًا لتعليمات الجهات الدولية.
وأكدوا أن بنود القانون الجديد قامت بتقنين فصل أي موظف غير مرضي عنه، وإحالته إلى المحكمة التأديبية التي يجوز له إنهاء خدمته بدون أن يكون من حقه اللجوء للقضاء الإداري ، وهو ما يجعل الموظف تابعًا ذليلاً لرئيسه في العمل؛ لأن كتابة تقريرين بدرجة ضعيف منه كفيلة بفصله نهائيًّا.
وفيما يلي أبرز محاور هذه الخطة من خلال واقع نصوص وبنود قانون الخدمة المدنية المنشور بالجريدة الرسمية.
1.
الفصل من العمل
وردت العديد من المواد التي تتحدث عن فصل العمال منها م (1) “ولا يجوز فصل الموظف بغير الطريق التأديبي، إلا في الأحوال التي يحددها القانون”- م (27) “يُعرض أمر الموظف الذي يُقدم عنه تقريران سنويان متتاليان بمرتبة ضعيف على لجنة الموارد البشرية،…….. وإذا تبين بعدها أنه غير صالح للعمل، اقترحت اللجنة فصله من الخدمة مع حفظ حقه في المعاش، وفي جميع الأحوال ترفع اللجنة تقريرها للسلطة المختصة للاعتماد”- م (28) “تنتهي لعدم الصلاحية للوظيفة خدمة شاغلي وظائف الإدارة العليا والتنفيذية الذين يُقدم عنهم تقريران متتاليان بمرتبة أقل من فوق المتوسط من اليوم التالي لتاريخ صدور آخر تقرير نهائي مع حفظ حقه في المعاش”- م (59) “يكون الاختصاص بالتصرف في التحقيق على النحو التالي:
… 4-
للمحكمة التأديبية المختصة توقيع أي من الجزاءات المنصوص عليها في هذا القانون”. وإذا وضعنا تلك المواد جنبًا إلى جنب مع م (1) من القانون الجديد السابقة الذكر، والتي لم تكن موجودة ضمن قانون 47 لسنة 1978، كما أنه تم حذف مادة من القانون القديم كانت تؤكد أن المحكمة التأديبية هي وحدها من حقها فصل الموظف، وهي م (100) ق47 لسنة 1978 “إذا حكم على العامل بالإحالة إلى المعاش أو الفصل، انتهت خدمته من تاريخ صدور الحكم…”. مما يعني وضع مصير الموظف تحت يدي رؤسائه من الموظفين بعد أن كان محميًا كونه لن يفصل سوى عن طريق المحكمة.
2.
التشجيع على الخروج إلى المعاش المبكر.. وتحميل هيئة التأمينات عبء الفارق
م (67) “للموظف الذي جاوز سن الخمسين أن يطلب إحالته على المعاش المبكر ما لم يكن قد اتخذت ضده إجراءات تأديبية، ويتعين على الوحدة الاستجابة لهذا الطلب، وفي هذه الحالة تُسوى حقوقه التأمينية على النحو الآتي:
1.
إذا لم يكن قد جاوز سن الخامسة والخمسين، وتجاوزت مدة اشتراكه في نظام التأمين الاجتماعي عشرين عامًا ومضى على شغله الوظيفة أكثر من سنة، فيعتبر مُرقى إلى الوظيفة التالية لوظيفته من اليوم السابق على تاريخ إحالته إلى المعاش، وتُسوى حقوقه التأمينية بعد ترقيته على أساس مدة اشتراكه في نظام التأمين الاجتماعي مضافًا إليها خمس سنوات.
2.
إذا كان قد جاوز سن الخامسة والخمسين، وجاوزت مدة اشتراكه في التأمينات الاجتماعية عشرين عامًا فتُسوى حقوقه التأمينية على أساس مدة اشتراكه في التأمينات الاجتماعية مضافًا إليها المدة الباقية لبلوغه السن المقررة لانتهاء الخدمة أو خمس سنوات أيهما أقل“.
وتحاول حكومة الانقلاب التخلص من الموظفين عبر تحفيزهم للخروج إلى المعاش المبكر، مثلما فعلت مع عمال المصانع وقت أرادت خصخصة الشركات والمصانع.
وهنا ينشأ اعتداء آخر على حقوق الموظفين، وهو أن الحكومة تُحمل هيئة التأمينات عبئًا ضخمًا، يمثل فارق ما تقدمه الحكومة من تحفيز للخروج إلى المعاش المبكر، مما يؤثر في معاشات من خرجوا إلى المعاش، خصوصاً مع كون الحكومة قد أخذت مليارات أصحاب المعاشات وتحاول بكل الطرق منذ سنوات أن تسن القوانين التي تجعلها لا ترد لأصحابها.

 

* صحفيون ضد التعذيب توثق 7 انتهاكات خلال يوم واحد فقط

وثق مرصد “صحفيون ضد التعذيب” 7 انتهاكات أمس الثلاثاء فحسب ضد عدد من المؤسسات الصحفية، ما اعتبروه مؤشر جديد يكشف تزايد وتيرة استهداف منظومة الصحافة والإعلام في مصر.

وأوضح المرصد في تقريره الصادر اليوم، أن من بين الإنتهاكات التي تم رصدها بالأمس، اعتقال أبو بكر إبراهيم خلاف”، أمين نقابة “الإعلام الإلكتروني”، عقب خروجه من مقر النقابة الرئيسي بمنطقة وسط القاهرة، إذ تم اقتياده إلى ديوان قسم شرطة قصر النيل، ولازال مصيره مجهولاً حتى الآن.

كما رصد انتهاكًا أخر في تقرير وهو متعلق بقرار محكمة جنايات القاهرة، الصادر صباح أمس، بشأن تأجيل نظر تجديد حبس الصحفي محمود أبو زيد، والشهير بشوكان، لأسبوعين جدد، وهو المحبوس إحتياطياً منذ قرابة عامين كاملين، على خلفية تغطيته لفض اعتصام رابعة.

وأشار المرصد في تقريره إلى أن “شوكان” يتعرض لحالة تعسف كبيرة في إجراءات التقاضي، وفقاً لمحاميه، وذلك بالرغم من تدهور حالته الصحية ورسائل استغاثتة المتتالية التي بعثها من محسبه بمنطقة سجون طره إلى نقيب الصحفيين دون مجيب، مندداً بتخلي زعماء العالم عن دعمه، هؤلاء الذين كانوا قد تظاهروا احتجاجاً على مقتل رسامين صحفيين من قبل، ومن المقرر انعقاد الجلسة التالية في الثالث من شهر أغسطس المقبل.

وتطرق التقرير إلى انتهاك أخر وهو يتعلق بتجديد قاضي المعارضات بمحكمة جنح قصر النيل، صباح أمس، حبس وجدي خالد، مصور جريدة “المصرية”، لمدة 15 يوماً أخرى، دون تحقيقات جدية حسب محامي الصحفي، وذلك في القضية رقم 4750 لسنة 2015 إداري قصر النيل، بإتهامات الانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون لتعطيل أحكام العمل بالدستور والقانون ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين، حيث تم القبض عليه قبل ثلاثة أسابيع أثناء تغطيته الصحفية لشعائر صلاة الجمعة بمسجد عمر مكرم، بميدان التحرير، وسط العاصمة، بتكليف من الجريدة.

وألمح التقرير إلى تعرض موقع “مصر العربية” الإخباري، لحملة شرسة ضده، عبر جريدة مملوكة للدولة، وعلى إثر ذلك تقدم رئيس التحرير “عادل صبري” بمذكرة لنقيب الصحفيين، يحيى قلاش، حملت رقم 4067 بتاريخ 21-7-2015، بشأن نشر معلومات غير صحيحة ومضللة عن المؤسسة الإعلامية التي يرأس تحريرها.

ونقل التقرير تلقى رئيس قناة “سي آر تي” الفضائية، أحمد السعيد، تهديدات بمنعه من إذاعة مباراة ناديي الأهلي والزمالك، وحبسه من جانب مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، خلال مكالمة هاتفية تمت إذاعتها بينهما، حيث قام أيضاً بالتعدي على رئيس القناة بالسب والقذف، وذلك على خلفية منعه لرئيس النادي من الظهور في القناة.

وأشار التقرير إلى ما حدث بالأمس مع الصحفيين أمام استاد برج العرب، إذ تم منع بعض الصحفيين من الدخول لعدم إدراج أسمائهم فى كشوفات الحضور لدى مديرية أمن الإسكندرية، بينما قامت مجموعات من المشجعين بإتلاف معدات التصوير لقناة “صدى البلد”، المتواجدة أمام مقر النادي الأهلي الرئيسي بمنطقة الجزيرة بوسط العاصمة، من أجل التغطية الصحفية، وذلك عقب انتهاء مباراة كرة قدم بين فريقي الأهلي والزمالك، وذلك وفقاً للمذيع الإعلامي الكروي أحمد شوبير”.

وأكد التقرير أن تلك الانتهاكات الممنهجة والمتتالية جاءت بلا توقف وسط أجواء من الترهيب واستهداف المؤسسات والكيانات الصحفية والإعلامية نفسها، من بينهم موقع مصر العربية الإخباري، وصلت إلى حد الملاحقة الأمنية والقضائية لثلاثة من رؤساء تحرير مؤسسات صحفية، بينهم جرائد واسعة الانتشار، خلال الثلاث شهور الماضية هي؛ الوطن واليوم السابع والبيان، تلك الاجواء الترهيبية التي تصاعدت مؤخراً إلى ضغوطات هائلة على الجماعة الصحفية والإعلامية من أجل إمرار مشروع قانون مكافحة الإرهاب”، المثير للجدل بعديد من النصوص المطاطية والمُقَيِّدة للإعلام والمُخالفة لمواد الحريات بالدستور المصري الذي تم إقراره في يناير من العام الفائت“.

وألمح التقرير إلى أن الشهر الحالي شهد جُملةً من الانتهاكات شبه اليومية على نطاق واسع تضرب بمواد القانون والدستور عرض الحائط، فيما يبدو أنها تستهدف المنظومة الإعلامية بشكل عام من أجل النيل من استقلاليتها ووضعها تحت رقابة وأعين الدولة والأجهزة الأمنية، حيث قد قامت قوات الأمن، خلال الأسبوع الماضي، بمداهمة مقر شبكة “يقين” الإخبارية، بمنطقة وسط البلد بالقاهرة، للمرة الثانية خلال عام ونصف، وتم القبض على مديرها، يحيي خلف الله محمد، ومونتير الشبكة، إبراهيم أبو بكر، ومصادرة كافة المعدات والأجهزة، حتى أعلنت الشبكة بعدها بأيام وقف كافة أعمالها ونشاطاتها إلى أجلٍ غير مسمى بسبب الضغوطات الأمنية، وعلى بُعد أسابيع قليلة ماضية، قامت غرفة عمليات المرصد بتوثيق تعرض 4 صحفيين للقبض وتحرير محاضر للعرض على النيابة بالإضافة إلى 8 آخرين تم استيقافهم وصرفهم بعد فحصهم ومعاينة أوراقهم خلال تغطيتهم فعاليات الذكرى الثانية لأحداث 30 يونيو“.

 

*إبراهيم عيسى يتهم شيخ الأزهر بالاتفاق مع السعودية لإشعال الخلافات الطائفية

يواصل الصحفي المقرب من نظام الانقلاب في مصر، «إبراهيم عيسى»، رئيس تحرير صحيفة «المقال»، هجومه ضد السعودية والسخرية من شيخ الأزهر بقوله: «لا أعرف هل سيرسل شيخ الأزهر رسالة إلى ملك السعودية يسأله رأيه «لا أقول قراره» يعمل أيه مع إيران؟ عقب توقيعها اتفاقها التاريخي مع الغرب، في ما يخص برنامجها النووي؟ النجاح الإيراني في توقيع هذا الاتفاق سيشعل الغضب السعودي عارما، وهو ما يقتضي من مصر أن تعقل وتوقف هذا السعار المذهبي”.

وأضاف “عيسى”: «لن تترك الوهابية مترا في الوطن العربي من دون أن تبث سموم طائفيتها فيه، كي تنتقم من الفوز الإيراني بالمفاعل النووي … لماذا لا تنفجر أعصاب السعودية غضبا لامتلاك إسرائيل الترسانة النووية، بينما تشعر بأن نووي إيران يؤذي مشاعرها جدا؟».

إيران هي الأخرى سوف تسترد أموالها المجمدة وستعود إيران إلى ثرائها البترولي الهائل، وتتوسع في استثماراتها واقتصادها، وهو ما يمنحها قدرة على النفاذ والتمويل والاختراق أكثر، بحسب «عيسى».

ويحذر «إبراهيم عيسى» من «حلقة جديدة أكثر سوادا وجنونا وهابيا خمينيا سعوديا إيرانيا في الفترة المقبلة». 

ووجه هجوما حادا لشيخ الأزهر واصفا إياه بـ«المتحمس فجأة على طريقة يوسف القرضاوي للخوض في معترك الفتنة المذهبية»، مستنكرا«الهجوم على المذهب الشيعي، بدلا من البحث عن المشتركات وعن الجوامع بين المذهب وعن وحدة العقيدة والكتاب، فإنهم يخوضون في خزعبلات الوهابية وخرافات السلفيين، التي لا هم لها إلا تكفير المذهب الشيعي وإشعال النار في العالم العربي في سوريا والعراق ولبنان واليمن، وحتى الجزائر وفي مصر».

واختتم قائلا: «طبعا القوى الوهابية في مصر متغلغلة تماما في مؤسسات الدولة كلها، وفي مؤسسة الأزهر المخترق فضلا عن شيخه الذي نراه يكاد يتخلى عن صوفيته، بل ربما عن أشعريته أيضا”.

 

 

*خوفًا من الاعتقالات.. الصحفيون الأجانب ينصحون بعضهم بمغادرة مصر

لا أمان للصحفيين في مصر”.. أصبحت هذه العبارة هي لسان حال الصحفيين المصريين والأجانب بعد الانقلاب العسكري في 3 يوليو؛ حيث شهدت الصحافة المصرية خلال العامين الماضيين انتهاكات صارخة تمثلت في غلق الصحف والمؤسسات الإعلامية وقتل الصحفيين ومطاردتهم واعتقالهم.

في منتصف الشهر الماضي، فر ريكارد كونزاليس، صحفي بصحيفة إلبايس الإسبانية، سريعًا من مصر؛ خوفًا من الاعتقال، الذي وصفه بأنه كان “وشيكًا”، وذلك بعد أن أبلغته السلطات الإسبانية بأنه معرض للاعتقال في أية لحظة، وأن الاتهامات قد تكون خطيرة.

وأوضح كونزاليس، في حواره مع الإذاعة الألمانية دويتشه فيله، أن السلطات الإسبانية نصحته بعدم البقاء في مصر لأنه في خطر، مضيفًا “أنهم لم يُفصحوا لي عن نوعية التهم ولا عن مصدر هذه المعلومات الغامضة، لكنني لم أشأ أن أجازف بالبقاء“.

وأرجع الصحفي الإسباني سبب استهداف سلطات الانقلاب المصرية له، إلى الكتاب الذي ألفه عن جماعة الإخوان المسلمين؛ حيث ينتقد فيه النظام الحالي، كما ينتقد الإخوان المسلمين أيضًا ولا يبدي تعاطفًا على الإطلاق، على حد قوله.

وأضاف أن السبب الآخر في استهدافه هو أن صحيفة إلبايس، التي يعمل لديها، هي من أكثر الصحف الأوروبية انتقادًا للنظام المصري.

وتابع كونزاليس: “وربما لم يعجب الحكومة الانقلابية المصرية ما نشرته الصحيفة عقب زيارة قائد الانقلاب السيسي لإسبانيا في إبريل الماضي“.

وأكد أن أوضاع الصحافة في مصر ساءت كثيرًا خلال الفترة الماضية، خاصة الصحفيين الأجانب؛ حيث زادت القيود على تحركاتهم، بعد تعنت السلطات المصرية في اصدار تصاريح لهم للتحرك وأداء مهامهم، هذا إلى جانب الحملة الشرسة التي تشنها وسائل الإعلام الرسمية، والتي عملت على تشويه الصحفيين الأجانب ووصفهم بالجواسيس، ما أدى إلى أن المزاج العام في الشارع المصري بات أكثر عدائية اتجاههم.

التضييق على الصحافة الأجنبية

ولم يكن الصحفي الإسباني الذي يمر بهذه التجربة؛ حيث رصدت مؤسسة حرية الفكر والتعبير 184 انتهاكًا تعرض له الصحفيين والمراسلين الأجانب في مصر خلال الفترة بين عامي 2011 و2014، كان عام 2013 الأسوأ خلال السنوات الثلاث الماضية.

وقالت المؤسسة، في تقرير لها صدر في نوفمبر الماضي، إن الفترة ما بين 30 يونيو 2013 وأكتوبر 2014، كانت الأصعب على الإطلاق بالنسبة لعمل المراسلين الأجانب في مصر، رغم أن عام 2011 شهد انتهاكات أكثر؛ حيث رصد التقرير حدوث 61 انتهاكًا، خلال هذه الفترة، تنوعوا بين 13 حالة اعتداء و6 حالات حبس و28 حالة احتجاز وحالة قتل واحدة.

ومن بين انتهاكات هذه الفترة: إصابة الصحفي جيرمي بوين بطلق ناري في أحداث الحرس الجمهوري، وقتل المصور البريطاني مايك دين، من قناة سكاي نيوز، أثناء فض اعتصام رابعة العدوية بطلق ناري في القلب، بخلاف 24 حالة احتجاز أثناء اشتباكات القوى الأمنية مع رافضي الانقلاب العسكري في محيط مسجد الفتح.

وأضاف التقرير، أن قضية صحفيي الجزيرة نقطة تحول في علاقة الصحفيين الأجانب بمصر؛ حيث حكم على الصحفي الكندي محمد فهمي والأسترالي بيتر كريست بالسجن المشدد سبع سنوات والمصور المصري باهر محمد بعشر سنوات بتهمة بث أخبار كاذبة والانضمام لجماعة محظورة.

وانتهت أزمة الجزيرة، بعد المصالحة المصرية القطرية، والتي أسفرت عن غلق قناة الجزيرة مباشر مصر مقابل الإفراج عن صحفييها، وذلك بعد تنازل فهمي عن جنسيته المصرية مقابل الإفراج عنه وترحيله خارج البلاد.

وأوقفت الشرطة المصرية، مؤخرًا، أربعة صحفيين أجانب، بعد تفجير القنصلية الإيطالية، وألقي القبض على اثنين منهم وأطلق سراحهما بعد ساعتين.

الأسوأ إعلاميًا

تحتل مصر المرتبة الخامسة عالميًّا في اعتقال الصحفيين، بحسب ما أعلنه تقرير لجنة حماية الصحفيين الدولية في ديسمبر الماضي؛ حيث تم حبس أكثر من 150 صحفيًا منذ الانقلاب العسكري، من بينهم 100 لا يزالون داخل السجون.

وبلغ عدد الشهداء من الصحفيين 11 صحفيًا، كما أُغلقت سلطات 27 وسيلة إعلامية من فضائيات وصحف ومواقع إخبارية.

وصنفت منظمة “فريدوم هاوس” الأمريكية -غير الحكومية- مصر في تقرير لها صدر في نهاية أبريل الماضي 2015  بأنها الأسوأ منذ 11 عامًا في مجال حرية الإعلام؛ حيث قال التقرير إن مصر تعيش سنوات أكثر قمعًا من نظام الديكتاتور طويل الأمد “مبارك” في مجال حرية الإعلام.

وأكدت اللجنة الدولية لحماية الصحفيين فى تقرير عن أوضاع الصحفيين فى مصر حتى مطلع الشهر الجاري، أن السلطات المصرية تحتجز 18 صحفياً على الأقل لأسباب مرتبطة بتغطيتهم الصحفية.

وقال التقرير إن التهديد بالسجن يعتبر جزءا من مناخ تمارس فيه السلطات الضغط على سائل الإعلام لفرض الرقابة على الأصوات الناقدة وإصدار أوامر بعد التحدث عن موضوعات حساسة، مشيرة إلى أن النظام المصري منع مؤسسات إعلامية من العمل في مصر، وأجبرت على إغلاق مكاتبها، مثل الجزيرة والأناضول.

الحرية الغائبة

انتقد ممدوح الولي، نقيب الصحفيين الأسبق، صمت المجلس الأعلى للصحافة واتحاد الصحفيين العرب تجاه الانتهاكات التي تمارسها سلطات الانقلاب العسكري بحق الصحافة، مضيفًا، نقابة الصحفيين لم تكتف بالصمت، بل قام بعض أعضاء مجلسها بالتهجم على بعض الصحفيين المعتقلين ، كما هاجموا تقارير منظمة العفو الدولية التى تحدثت عن انتهاكات ضد الصحفيين المصريين.

وتابع الولي في مقال سابق: السلطات الحالية لم تلتزم بما وعدت به فى بيانها الأول بإيجاد ميثاق شرف اعلامى، أو الالتزام بنصوص دستور 2014 التى جاءت به، والخاصة بحرية التعبير وضمان تعبير المؤسسات الصحفية عن كافة الآراء والاتجاهات السياسية، وحرمة المنازل وحرمة المكالمات الهاتفية، وحق التظاهر وحرمة جسد الإنسان وعدم المنع من مغادرة الدولة، والتزام الشرطة بحقوق الإنسان.

ومن جانبه، أكد الباحث الأمريكي والخبير الاقتصادي انجوس بلير أن الصحفيين الأجانب في مصر يستعدون للعودة لبلادهم، متوقعا أن تخلو مصر من الصحفيين لتغطية أحداثها بحلول سبتمبر المقبل.

وقال بلير عبر حسابه الشخصي على موقع التدوين المصغر “تويتر”: “في المعدل الحالي من الاستهلاك، من المرحج ألا يكون هناك صحفيون لتغطية أحداث مصر بحلول سبتمبر المقبل. معظم من أعرفهم يغادرون“.

 

*تصريحات هيكل لصحيفة “السفير” عن السعودية وإيران تثير جدلا واسعا

أثار حديث الكاتب الصحفي المصري «محمد حسنين هيكل» مع جريدة «السفير» اللبنانية جدلا في وسائل الإعلام المصرية وغضبا سعوديا خاصة بشأن توقعاته بسقوط النظام السعودي، وسعي مصر للتقارب مع إيران بعد الاتفاق النووي، ومحاولات البعض منع هذا التقارب، وفشل تنظيم «الدولة الإسلامية» في تحقيق أهدافه في مصر.

وشن ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي هجوما حادا على «هيكل» بعد هذا الحوار واتهموه بمحاولة تلميع إيران، ومهاجمة النظام السعودي.

ودشنوا هاشتاغ تحت اسم «هيكل يهاجم السعودية»، وآخر تحت اسم «هيكل».

واعتبر البعض أن حديث «هيكل» يعبر عن التوتر بين القاهرة والرياض خاصة بعد السياسة الجديدة للملك «سلمان بن عبد العزيز»، والتقارب الأخير مع تركيا وحماس.

فيما رأى معلقون أن «هيكل» يتحدث بناء على معلومات وليس تحليلا فقط، وأن كلامه يؤكد ما تردد عن وجود اتصالات بين مصر وإيران.

وشن الكاتب الصحفي «أحمد حسن الشرقاوي»، هجوماً لاذعاً على «هيكل واتهمه بتزييف التاريخ، وذلك على خلفية تصريحاته عن إيران.

وقال “الشرقاوي” في سلسلة تغريدات عبر «تويتر»: «كاهن الفرعون يقول: «إيران مثل مصر، دولة حقيقية وجدت على أرض محددة عبر التاريخ وبقيت في الموقع نفسه دون تغيير. تزييف! ».

وأضاف: «هيكل يزيف التاريخ: وله نقول: إيران ضمت الأحواز العربية في عشرينيات القرن الماضي، وبارك البريطانيون الضم لتشكيل قوة صد للعرب السنة مع إسرائيل».

وتابع أن «المشروعين الصهيوني والصفوي تأسسا بمباركة بريطانية وغربية لتهديد الأمة العربية عندما تستيقظ من سباتها العميق، وها قد استيقظنا.. ولن نغفو ثانية».

واستطرد: «عبارة هيكل بالربط بين الأمة الفارسية ومصر يدغدغ مشاعر السياسيين الإيرانيين الذين يعلمون تمام العلم كيف استولوا على الأراضي العربية في الأحواز”.

وعلّق عالم الدين العراقي الشيخ «حسين المؤيد» على حديث «هيكل» قائلا «ظهور محمد حسنين هيكل إعلاميا في هذا الوقت وهو المعروف بعدائه للمملكة العربية السعودية هو محاولة إيرانية فاشلة للتغطية على هزائم الحوثيين».

ومن جانبه، قال الدكتور «سعيد صادق»، أستاذ علم الإجتماع السياسي،«الاستاذ حسنين هيكل ليست له أي صفة رسمية ولكنه مجرد كاتب يكتب رأيه بغض النظر عن مدى الإعجاب بحديثه لأنه لا يمثل الحكومة المصرية في أي حديث له، وتاريخ الأستاذ حسنين يجعل له نظرة تجاه السعودية والنظام السعودي، والحكومة السعودية عليها توضيح بعض الأمور خاصة وأن هناك محاولات وقيعة بين مصر والسعودية في الوقت الحالي إعلاميا رغم أنه من الصعب حدوث أي اشتباكات بين الدولتين لعدة أسباب منها أنه هل ستترك السعودية مصر وتتحالف مع الإخوان، وهل ستقف السعودية مع حماس».

وزعم «صادق» قائلا «كما أنه من الصعب أن تتحالف مصر مع إيران ضد السعودية مقابل أموال، فمصر السنية لن تتحالف مع إيران الشيعية ضد السعودية لمجرد قيام السعودية باستقبال «خالد مشعل»، حيث إن استقبال السعودية لمشعل هدفه الضغط عليه وعلى حماس لتخفيف ضربات الإخوان ودعمهم للإرهاب في شمال سيناء، فأنا اتصور أن جميع أبعاد هيكل التي تحدث عنها غير حقيقية وغير موجودة”.

ورأى “صادق” أن علاقة مصر مع إيران ستقتصر على أن تكون العلاقة بينهم جيدة ليس أكثر ولكن مصر لن تتحالف معها ضد أي دولة وخاصة السعودية، خصوصا مع وجود أكثر من 2 أو3 ملايين عامل مصري في السعودية وهذا العدد غير موجود في إيران، فإيران لن تفيد مصر في شيء».

وأكد أن تنظيم «الدولة الإسلامية» فاشل في تحقيق أهدافه في أي مكان به حكومة مركزية قوية، فالتنظيم نجح في العراق وسوريا وليبيا لأن الحكومة ضعيفة، وبالتالي فلا وجود خوف من التنظيم على مصر، ولكن أكثر ما يقوم به هو أن يقوم بفرقعات إعلامية ليس أكثر، بحد قوله.

ومن جانبه قال السفير «إبراهيم يسري»، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن «الوضع في الخليج وفي المشرق العربي معقد في الوقت الحالي وهناك عوامل كثيرة لذلك وبالتالي فلا يُحكى عنه بهذه الطريقة، وهو اجتهاد من الأستاذ هيكل ولكنه اجتهاد لا يمكن تقبله في الوقت الحالي من الناحية السياسية، لأن هذه المنطقة بها العديد من المشاكل».

وأضاف أن «العلاقات بين مصر وإيران من الصعب أن تتوحد وأنا غير مقتنع بها، ومنذ أيام (الرئيس الأسبق) حسني مبارك كان عليه حظر من أمريكا وإسرائيل بالتعامل مع إيران”.

وأكد «يسري» أنه لا يوجد خوف على مصر من «الدولة الإسلامية» ولا خوف على أي دولة أخرى من لأن التنظيم يستغل الموقف العربي الضعيف ولكن مع وجود القليل من التعاون بين الدول فلن يكون للتنظيم أي وجود.

وكان «هيكل»، قال خلال حواره لصحيفة «السفير» إن «السعودية ودول الخليج أضعف من أن تشاغب على الاتفاق النووي، ولكن يمكنها أن تشكو إلى الأمريكيين وتعاتبهم وهم يعتبرون توقيع الاتفاق خيانة لهم، مشيرا إلى أن الإماراتيين اتخذوا موقفًا إيجابيًا حتى الآن، ولكنني سأستغرب أن تقوم السعودية بالأمر نفسه، ثم أنه علينا أن ننتظر تصرفات هذه الدول وليس مواقفها المعلنة، كلهم يتساوون في الخوف من إيران، وقد قامت دول الخليج بالتحريض على إيران في الفترة الأخيرة والتشكيك في نياتها”.

وكشف عن أن «مصر تسعى إلى التقارب مع إيران»، لكنه أشار إلى وجود «محاولات من أجل ثني الرئيس «عبد الفتاح السيسي» عن التقارب مع طهران، على حد تعبيره، دون أن يكشف عن الجهات التي تضغط لعدم الانفتاح على إيران.

 


*
قوات الأمن تشن حملة مداهمات لمنازل معارضي العسكر بمركز القنطرة غرب

 

*حبس أحمد نظيف 5 سنوات وغرامة 53 مليون جنيه بتهمة الكسب غير المشروع

قضت محكمة جنايات القاهرة بحبس أحمد نظيف 5 سنوات وغرامة 53 مليون جنيه بتهمة الكسب غير المشروع

 

*الأمم المتحدة : 3200 طفل معتقل فى مصر يتعرضون للتعذيب

نشر تقرير فريق الاعتقال التعسفي بالأمم المتحدة، أن الاعتقال ممنهج وواسع الانتشار، مشيرًا إلى أن عدد الأطفال المعتقلين فى مصر ، منذ 30 يونيو 2013 حتى نهاية مايو 2015 أكثر من 3200 طفل تحت سن 18 عامًا تعرضوا للتعذيب والضرب المبرح بداخل مراكز الاحتجاز المختلفة

وأصدر الفريق العامل المعني بالاعتقال التعسفي بالأمم المتحدة قراره رقم17/2015 والخاص بالاعتقالات التي تقوم بها السلطات الأمنية المصرية بحق الأطفال والذي أشار فيه إلى أن الاعتقال التعسفي للأطفال في مصر أصبح منهجيا وواسع الانتشار. جاء هذا في إطار نظر فريق الاعتقال التعسفي للشكوى التي قدمتها الكرامة بخصوص قضية اعتقال الطفل أحمد طه البالغ من العمر 16 سنة

وجاء هذا القرار إثر النداء العاجل الذي رفعته الكرامة إلى الأمم المتحدة في 8 يناير 2015

وخلص القرار بعد اطلاع فريق الاعتقال التعسفي بالأمم المتحدة على قضية هذا القاصر وقضايا أخرى مماثلة ونظرت في ردود الحكومة المصرية على هذه القضايا أن “الاعتقال التعسفي لأشخاص قاصرين ممارسة نظامية واسعة الانتشار” وطالب السلطات المصرية “بالإفراج عنه وتعويضه بما يتناسب وحجم الضرر الذي لحقه“. 

القرار يعتبر القرار الأول من نوعه الذي يصدر بخصوص منهجية اعتقال الأطفال في مصر منذ أحداث 30 يونيو 2013 وحتى الآن وقد سبقه تبني المقرر الخاص المعني بالتعذيب في تقريره المقدم إلى مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة الإشارة إلى واقعة اغتصاب عدد من الأطفال بداخل مقر اعتقالهم بسجن الأطفال بكوم الدكة بالإسكندرية سبق وأن قدمتها الكرامة أيضًا

يقدر عدد الأطفال الذين تم اعتقالهم منذ أحداث 30 يونيو 2013 حتى نهاية مايو 2015 بأكثر من 3200 طفل تحت سن 18 عاما ما زال أكثر من 800 منهم معتقلين جلهم تعرضوا للتعذيب والضرب المبرح بداخل مراكز الاحتجاز المختلفة

أماكن احتجاز الأطفال في مصر مخالفة للمعايير الدولية بل معايير احتجاز الأطفال في القانون المصري ذاته

وزارة الداخلية هى المسئولة عن أماكن احتجاز الأطفال في مصر بالمخالفة لقانون الطفل والذي يجعل وزارة التضامن الاجتماعي هى المسئولة عن تسيير وإدارة والتعامل مع الأطفال المحتجزين في أماكن الاحتجاز

معسكر الأمن المركزي ببنها والذي يتم التعامل معه باعتباره مكانا لاحتجاز واعتقال الأطفال قدر عدد الأطفال المحتجزين فيه بأكثر من 300 طفل يتم منع الزيارة عنهم ويتم معاملتهم معاملة سيئة تصل للتعذيب البدني والعنف الجنسي

النيابة العامة خالفت قانون الطفل مخالفة صارخة وقامت بالعمل علي شرعنه اعتقال أطفال بحبسهم احتياطيا على ذمة التحقيقات في تهم مختلفة كان آخرهم الطفل عبادة جمعة 16 عاما والذي اتهمت وزارة الداخلية في بيان لها بأنه يقوم بتصنيع المتفجرات.

 

*الرئيس مرسي يتغيب عن “التخابر” ومخاوف من تعرضه للإيذاء

أبدى عدد من المراقبين تخوفهم من تعرض الرئيس محمد مرسي، للإيذاء البدني بعد تغيبه عن حضور جلسة اليوم الأربعاء، في هزلية التخابر مع قطر، التي أجلت محكمة جنايات القاهرة نظرها، بحجة تعرض الرئيس لوعكة صحية.

وعاودت سلطات الانقلاب، تأجيل محاكمة الرئيس مرسي، وعشرة آخرين من كوادر وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين، في هزلية “التخابر مع دولة قطر”، إلى جلسة 2 أغسطس المقبل

وجاء قرار محكمة جنايات القاهرة بحجة تعذر حضور الرئيس “مرسي” من محبسه، وزعمت النيابة أن الطبيب أوصى بعدم خروج الرئيس، لإصابته بانخفاض مستوى السكر، وقدمت مستندا رسميا بذلك من الطبيب المختص.

كما قررت المحكمة تأجيل استكمال سماع أقوال الشاهد الأول للجلسة المقبلة –بعد أن أمهلته المحكمة فرصة للتحضير للإجابة على الأسئلة التي فشل في الإجابة عنها- ولسماع أقوال الشاهد الثاني في القضية، وصرحت للدفاع اللقاء مع المتهمين

*السيسي يعاقب أهالي سيناء : 3 أسابيع بدون مياه أو كهرباء

يعاني السكان في مدينة الشيخ زويد من انقطاع الكهرباء ومياه الشرب منذ أكثر من ثلاثة اسابيع رغم  وعود مرفق مياه الشرب والصرف الصحي بالعريش بتحسين الخدمات في المدينة الواقعة شمال شرق سيناء، والتي ينتشر تنظيم ولاية سيناء ببعض أحيائها.

 وبحسب المحامي مروان أبو فردة (من سكان المدينة)، فإن “المدينة تعاني من انقطاع مستمر للتيار الكهربائي، الذي يخلق بدوره أزمة إضافية تتمثل في انقطاع مياه الشرب اللازمة للأحياء السكنية، ما يشكل مشكلة كبيرة للسكان“.

 وينقطع التيار الكهربائي في الشيخ زويد لفترات تزيد على 12 ساعة متواصلة، ما يتسبب في توقف محطات تنقية وضخ المياه لحياء المدينة.

 وبحسب أبو فردة فإن ازمة المياه الخانقة في الشيخ زويد مستمرة منذ أكثر من ثلاثة أسابيع دون تدخل من المسئولين.

 ويلجأ السكان في مدينة الشيخ زويد، خاصة في غالبية الأحياء التي تخضع لسيطرة الجيش، للاعتماد على مياه بعض الآبار غير الصالحة للشرب.

 

*مصر تحقق رقما قياسيا جديدا في الفساد بيونيو

رصدت مبادرة ويكى فساد، التابعة لمركز هردو،  71 واقعة فساد بمصر خلال شهر يونيو 2015، موضحة أن ذلك هو الرقم الأكبر على الإطلاق مقارنة بالتقارير السابقة لها.

وأضافت المبادرة فى تقريرها الصادر اليوم الأربعاء، أن حجم الفساد بلغ فى مجمله 3.496.823.672 جنيها مصريا من أموال الدولة، مشيرة إلى أن أشكال الفساد تنوعت داخل الدولة، بشكل أكبر وأضيف إليها أنواع جديدة كغسيل الأموال والنصب واستغلال المنصب الوظيفى.

وأشار التقرير إلى أن وقائع الاختلاس وصلت إلى 816.364 جنيه، كانت أهم واقعة فيها كانت بالشهر العقاري, كما بلغ الاستيلاء على المال العام 1.103.603.356 جنيه منها 500 مليون فقط من تموين العياط, أما إهدار المال العام فكان 1.855.676.352 أهمها كانت وزارة التطوير الحضاري التي أنشئت منذ عام فقط وتم إهدار 887 مليون جنيها منها بالإضافة إلى 345 مليون جنيها من الجهاز التنفيذي للمنطقة الحرة

وعن التلاعب والفساد المالي والإداري فقد بلغ حجمه 517.628.000 مليون منهم 500 مليون في شركة بولفارا للغزل والنسيج بالإسكندرية, أما وقائع الرشوة فقد وصلت  11.099.600 مليون بالإضافة إلى 8.000.000 مليون غسيل أموال ونصب واستغلال منصب

وأوضح التقرير أن وزارة التموين تصدرت قطاعات الفساد بعدد 10 وقائع شهدتها المخابز والجمعيات التعاونية ومتسودعات السلع التموينية، جاءت بعدها في المرتبة الثانية المحليات بعدد 7 وقائع، ثم فى المرتبة الثالثة للقطاعات الأكثر فسادا كانت وزارتي الزراعة و التربية و التعليم بعدد 5 وقائع لكل منها، أما في المرتبة الرابعة بعدد 4 وقائع جاءت وزارة الداخلية كعادتها داخل أقسام الشرطة، ووزارة النقل في هيئة الطرق والكباري ومكاتب البريد، ووزارة الإسكان في الإدارات الهندسية وقطاع مياه الشرب، بالإضافة إلى وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة وأيضا الهيئات المستقلة.

وتابع التقرير أن  المرتبة الخامسة بعدد 3 وقائع كانت من نصيب وزارتي الإعلام في ماسبيرو ووزارة التعليم العالي في الجامعات, ثم جاءت في المرتبة السادسة كلا من وزارة الصناعة والاستثمار ووزارة الأوقاف التي انضمت مؤخرا لقطاعات الفساد بعدد واقعتين لكل منها، موضحا أن المرتبة الأخيرة بواقعة واحدة جاءت لكل من وزارة المالية والقوى العاملة ووزارة العدل والتطوير الحضري بالإضافة إلى الخارجية ووزارة الصحة متمثلة في نقابة الأطباء، وأيضا وزارة التنمية الإدارية ووزارة الشباب والرياضة.

 

*100 صياد مصري يواجهون عقوبة السجن في السودان .. وأسرهم تعيش أوقات عصيبة

لم تصل بهجة العيد لمنازل صيادي مدينة المطرية بمحافظة الدقهلية، بعد احتجاز 101 صياد بالسجون السودانية منذ أربعة أشهر بتهمة التجسس واختراق الماه الإقليمية.

أطفال الصيادين ظلوا طيلة شهر رمضان ينتظرون عودة آبائهم إلا أنهم لم يعودوا ولم يتمكن الأطفال من شراء ملابس العيد أو الخروج للتنزه كباقي الأطفال.

من جانبه قال طه الشريدى، نقيب الصيادين بالمطرية، إنهم طرقوا جميع الأبواب، بداية من مجلس مدينة المطرية وحتى وزارة الخارجية، معتبرا أن القضية مسيّسة وأن هناك سودانيين محبوسون فى مصر، مطالبا بالإفراج عنهم مقابل إطلاق سراح الصيادين المصريين.

وأشار الشريدي – في تصريح صحفي – إلى ضرورة أن يتكفل الاتحاد التعاوني للثروة السمكية بأسر الصيادين حتى يعودوا، موضحا أنهم خاطبوا السفير بدر عبدالعاطى الذى تحدث إلى الوزيرة الانقلابية “غادة والي” لصرف إعانات لأسر الصيادين من شهرين ولم يتم صرف جنيه واحد لأسر المحتجزين حتي الآن، وأنه من المقرر أن تقام جلسة محاكمة للصيادين غدا.

وبدوره قال سامى غبن، محامى الصيادين، إن الصيادين يُعتبروا فى حكم المختطفين لأنه تم القبض عليهم بواسطة البحرية السودانية وقُدموا للمحاكمة بتهمة اختراق المياه الإقليمية وهذا لم يحدث، والتهمة الأخرى أعمال صيد مخالفة للقانون السودانى، وقضت المحكمة بأحكام حبس من شهر إلى 6 شهور فى محكمة أول درجة مع غرامة 5 آلاف جنيه سودانى، وتم ندب محام عن طريق السفارة للاستئناف وحصلوا جميعا على البراءة من كل الاتهامات، ولكن دليل البراءة استخدمته السلطات السودانية ليكون دليل إدانة

ولفت إلى أنه اتصل بالسفير أسامة شلتوت، سفير مصر فى السودان، أثناء قضائه إجازة العيد فى مصر وطمأنه بقرب حل المشكلة، إلا أنه لم تظهر بوادر مبشرة حتى الآن.

 


*
نيويورك تايمز : تغير مذهل في علاقة السعودية مع الإخوان

ركزت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية على دلالات اجتماع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل.

وقالت الصحيفة في تقرير لها إن هذا الاجتماع يعتبر “تغيرا مذهلا” في نهج المملكة في التعامل مع جماعة الإخوان المسلمين, حيث كانت تناصبها العداء إبان فترة حكم الملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز.

وتابعت الصحيفة ” الملك السعودي الراحل عبد الله بن عبد العزيز قاد حملة للقضاء على جماعة الإخوان, إلا أن الملك السعودي الحالي سلمان بن عبد العزيز يبدو أنه منفتح على العمل مع التنظيمات الإسلامية, التي ناصبتها المملكة العداء في السابق, ومنها حركة حماس, المحسوبة على جماعة الإخوان المسلمين“.

ونقلت “نيويورك تايمز” عن مقربين من العائلة المالكة بالسعودية قولهم إن لقاء الملك سلمان مع مشعل يعكس حرص المملكة على حشد أكبر قدر من العالم العربي ضد إيران، التي يتوقع أن تعمد إلى توسيع تمددها في المنطقة, بعد توقيعها الاتفاق النووي مع القوى الكبرى.

وكانت حماس قد قالت في بيان صحفي إن وفد الحركة الذي ترأسه رئيس مكتبها السياسي خالد مشعل التقى الجمعة 17 يوليو ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز وولي عهده محمد بن نايف وولي ولي عهده محمد بن سلمان، كما التقى قبلها بيوم رئيس جهاز الاستخبارات السعودي الفريق خالد بن علي بن عبد الله الحميدان.

وأوضحت الحركة أن مشعل والوفد المرافق له أدوا خلال الزيارة التي استغرقت يومين مناسك العمرة وصلاة عيد الفطر في المسجد الحرام.

وضم وفد حماس -وفق البيان- رئيس المكتب السياسي وأعضاء المكتب موسى أبو مرزوق وصالح العاروري ومحمد نزال.

ونقلت “الجزيرة” عن مصادر مطلعة في حركة حماس القول :”إن مشعل تناول مع الملك سلمان سبل تعزيز وتطوير العلاقة بين حماس والسعودية“.

كما ناقش الوفد -وفق المصادر ذاتها- الملفات الفلسطينية، ومن بينها المصالحة بين حركتي حماس وفتح.

وتحسنت علاقات حماس بالرياض مع تولي الملك سلمان مقاليد الحكم في يناير الماضي, خلفاً لشقيقه الراحل عبد الله بن عبد العزيز.

وفي 18 يوليو, نفت حماس ما نشرته وكالة أنباء “فارس” الإيرانية عن اتفاق بين السعودية والحركة للمشاركة بمئات من عناصرها في عملية “عاصفة الحزم” في اليمن، ووصفت ذلك بالأكاذيب التي تهدف للتشويش على زيارتها “الناجحة” للمملكة.

وعبر حسابها الرسمي بموقع “تويتر”, قالت حماس :”ننفي بشكل مطلق ما ورد في وكالة أنباء فارس التي زعمت بأن هناك اتفاقا سعوديا حمساويا على مشاركة المئات من مقاتلي حماس في عاصفة الحزم“.

وأضافت الحركة أنه “لا القيادة السعودية طلبت ذلك ولا حماس يمكن أن تفكر في ذلك، وهذه الأكاذيب تهدف إلى التشويش على زيارة حماس الناجحة إلى السعودية“.

 

*تليجراف: أيام مبارك “السوداء” تعود من جديد

الحكومة المصرية متهمة بالإخفاء القسري لمعارضين، في ممارسة تذكرنا بأيام ديكتاتورية مبارك حالكة السواد، وفقا لصحيفة التليجراف البريطانية، في تقرير لمراسلتها في القاهرة لويزا لوفلوك.

وإلى نص التقرير

قالت هيومن رايتس ووتش في تقرير الثلاثاء إن نظام عبد الفتاح السيسي ينبغي أن يكشف حالا عن أماكن عشرات الأشخاص الذين جرى اختفاؤهم واحتجازهم على نحو غير مشروع.

ومنذ أبريل الماضي، سجلت منظمات حقوقية مصرية أكثر من 160 حالة لشباب من الجنسين، جرى اعتقالهم من منازلهم، أو أثناء سيرهم في الشوارع.

العديد من هؤلاء الشباب ظلوا مختفين لأسابيع قبل أن يظهروا في أماكن الاحتجاز، لكن آخرين ما زالوا مفقودين.

ولقي ثلاثة على الأقل مصرعهم داخل الاحتجاز، بالرغم من النفي الأولى للحكومة المصرية حول معرفتهم بأماكن تواجدهم.

إسراء الطويل، مصورة صحفية، تبلغ من العمر 23 عاما، ومصابة بشلل جزئي، ظلت مختفية لأكثر من أسبوعين، بعد اعتقالها، مع صديقين آخرين بالقاهرة في الأول من يونيو.

الأسبوع الماضي، نشرت صحيفة المصري اليوم خطابا بالسجن للطويل عبرت خلاله عن محنتها بقولها: “ لقد ظللت معصوبة العينين طيلة 15 يوما. وخلال الأيام الخمسة الأولى كنت أحدث نفسي بإمكانية إطلاق سراحي، وعودتي إلى منزلي، لكني فقدت الأمل في اليوم السادس“.

وفي اليوم الخامس عشر من اعتقالها، مثلت أمام التحقيق، وعبرت عن ذلك قائلة: “خضعت لـ 18 ساعة تحقيق تتعلق بكافة تفاصيل حياتي، لا أستطيع تفهم ما يحدث”، وتابعت: “ من فضلكم، أريد فقط التحدث إلى أبي وأمي“.

وذكرت منظمة “هيومن رايتس ووتش” أنها سجلت “نموذجا واضحا”، لإخفاق النيابة العامة في إجراء تحقيقات شفافة ومستقلة.

القضاء، الذي كان ينظر إليه ذات يوم بأنه معقل الاستقلال في دولة تهيمن عليها المؤسسات الاستبدادية، بات متهما حاليا بأنه يصادق روتينيا على القمع الحكومي للمعارضة.

المئات من أحكام السجن والإعدام صدرت ضد متهمين خلال الأعوام الأخيرة، مع وضع القليل من الاعتبار للأدلة، في أغلب الحالات.

وقالت الحكومة المصرية إنها تخوض حربا ضد الإرهاب، واعتبرت أن الإجراءات القاسية هي السبيل الوحيد لمواجهة الخلايا الموالية لداعش، والتي شنت هجمات في أرجاء مصر.

ووفقا للمنظمة الحقوقية الدولية، فإن الاختفاء القسري يمثل انتهاكا خطيرا لحقوق الإنسان، ويرتقي لجريمة ضد الإنسانية، إذا جرى تنفيذه بشكل ممنهج، وفق سياسة موضوعة.

الاختفاء القسري كان يستخدم على نحو روتيني في عهد الديكتاتور السابق حسني مبارك، من خلال جهاز أمن الدولة “سيء السمعة”. وأحيانا كان المعتقلون يظلون شهورا مختفين، يتعرضون أثناءها للتعذيب لانتزاع الاعترافات.

من جانبه قال جو ستورك، مدير المنظمة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: “ إذا لم تتخذ النيابة العامة أي إجراءات للتيقن من اتباع الأجهزة الأمنية القانون، وإطلاق سراح المعتقلين من أماكن الاحتجاز السرية، فهي تخاطر إذن بالتواطؤ في حالات الاختفاء“.

من جانبها، تنفي الحكومة المصرية اتهامات احتجاز قسري لمعارضين، وقالت في تصريحات حديثة: “ لا نستخدم هذه الأساليب. لو أن شخصا ما يمتلك دليلا، فليقدم شكوى رسمية لوزارة الداخلية“.

 

*ميدل إيست: معارضو “السيسي” يتزايدون

تحت عنوان ” هل جماعة الإخوان المسلمين الحل أم المشكلة” نشر موقع ميدل إيست برفينج تقريرا حول كون جماعة المسلمين هي الحل في منطقة الشرق الأوسط أم جزء من المشكلة الراهنة .
وقد عاد التقرير إلي حقبة السبعينات وطبيعة أحوال الجماعة في هذه الحقبة ، مستندا إلي استقراء تاريخي بني عليه رؤية وهي أن جميع إدانات جماعة الإخوان للعنف تعتبر إدانات خجولة .
وأكد التقرير أنه لن يساعد في مكافحة العنف العمل على بناء نظام قمعي أو السماح بممارسات خارج النطاق القضائي ، مؤكدا أن كل أولئك الذين يدينون العنف ينبغي أن يسمح لهم أن يعبروا بحرية عن آرائهم بغض النظر عن موقفهم من الحكومة الحالية.
وأوضح أنه يجب أن يكون أعضاء جماعة الإخوان المسلمين الذين يدينون العنف حقا ويحترمون القانون خارج نطاق الحملة الأمنية، وأن يكونوا قادرين على التعبير عن آرائهم بحرية.

 

*”الاء امام” تحكي تفاصيل الاعتداء عليها بداخل سجن برج العرب

دي صورتي بعد ما خرجت من سجن برج العرب النهاردة .. اللي فوق حاجبي دي ضربة بكرسي بلاستيك و اللي في وشي و هدومي المتقطعة دي بسبب اني اتضربت و اتمنعت من زيارة اترميت ساغه في مكان كله مجاري و اتاخدت بطاقتي و اتعملي محضر اعتداء على موظفين حكومة اثناء تأدية عملهم .. 

اللي حصل كالأتي قبل ما ادخل قاعة الزيارة وقفت في طابور تفتيش السيدات الست اللي بتفتش فتحت الكيس اللي معايا لقت فيه كرسيين بلاستيك فتحت المحفظة و فتشتها و سرقت منها اللي سرقته و عديت ..

الصول اللي واقف علي باب القاعه مرضاش يدخل الكراسي و سألني مين اللي فتشتك شاورتله عليها .

راحت الست مزعقه بكل صوت و قالتلي انتي كدابة انا مفتشتكيش قلتلها انتي فتشتيني و انا مش كذابة فضلت تزعق و رجعوني عشان اتفتش تاني و عشان مسببش مشكلة رحت اتفتش تاني فتخت الشنطة و لقت فيها كتاب فيزياء بالانجليزي بتاعي كنت بذاكر فيه عشان وقت الزيارة بيبقى كبير جدا ..

مسكت الكتاب و فضلت تقلب فيه و طبعا مفهمتش منه حاجه راحت قالتلي انتي خرجتي جبتي الكتاب ده انا مفتشتكيش بيه و لما قلتلها اني مخرجتش و لا رحت في اي حته و انها فتشتني قالتلي انتي كذابة قلتلها الله يسامحك قالتلي ” انتي بتقوليلي الله يسامحك يا قليلة الادب ” رديت و قلتلها انا مش كذابة و مش قليلة الادب و انتي فتشتيني و فتحتي محفظتي واخدتي منها فلوس

اول ما قلتلها كده راحت ضرباني على وشي بالالم و ميكتني كن ايدي لوتها و قطعتلي الشميز اللي كنت لابساه و فضل تشتمني بألفاظ خارجة و جم معاها الاتنين التانين الستات اللي بيفتشوا و فضلوا هما التلاته يضربوني علي وشي بايديهم و لما وقعت على الارض

ولما جيت اقوم واحدة منهم مسكت كرسي بلاستبة وضربتني بيه على راسي مرتين وقعت علي الارض تاني راحت واحدة منهم سحلاني و شدتني قومتني وفضلت تضربني جه الظابط و معاه عساكر واحد من العساكر ضربني بهراوه علي رجلي و واحد تاني ضربني بالاليكتريك في ضهري و جمبي و جه امين شرطة شدني من هدومي و خرجني برا مكان الزيارة و قعت منه فسحلتي لغاية ماخرجت من الباب اخد مني البطاقة و قال لامين شرطة اعملها محضر تعدي على موظفين حكومة اثناء تأدية عملهم اخدني امين الشرطة

و رماني في مكان معفن كله مياة مجاري و اخد البطاقة و مشي فضلت اصرخ و اقولهم انا عايزه اقابل المأمور .. جسمي كله كان واجعني و كنت دايخة و مش قادرة اتحرك بعد ساعة جالي امين شرطة تاني و رمالي البطاقة زعقت وقلتله عايزة اقابل المأمور شاورلي على مكان و قالي امشي لاخرة هتلاقي المكتب بتاع الباشا المأمور ..

سندت على الحيطة و قومت من علي الارض بالعافية و فضلت ماشية مسافة كبيرة اوي وصلت لمكتب المأمور لقيت عشاكر و 4 امناء شرطة واقفين قلتلهم عايزة اقابل المأمور سألوني ليه قلتله عايزة اقدم شكوي في اللي بيفتشوا الزيارة انهم اعتدوا عليا بالسب و القذف و الضرب ..

راح واحد منهم قالي استني راح غاب نص ساعه وقعت على الرصيف و فضلتت ممددة عليه قدام الباب جه امين الشرطة تاني و قالي عايزه ايه حكيتله الموضوع تاني من اوله و قلتله اديك شايفرانا مش قادرة اقف ازاي من كتر الضرب ..

قالي هاتي بطاقتك اخدها و غاب ساعه و نص و رجع قالي مش ختزوري و مش هقدر اعملك حاجه و امشي من هنا و اداني البطاقة ..

فضلت مرميه علي الارض مش قادرة اتحرك لغاية ما جه عسكري جابلي قالب طوب و ساعدني اقوم عشان اقعد عليه .. بعدها بساعه كمان كانت طلعت والدتي و اختي من الزيارة والدتي فضلت تزعق قدام الباب عشان المامور يطلع بعد ما طلع و سمع الحكاية مني تاني و شافني و انا مضروبة و متبهدلة و هدومي متقطعة و مرمية علي الارض ..

بصلنا و راح سايبنا و ماشي والدتي اشتكت لظابط كان واقف راح قايلها اصل اللي بتفتش مجنونه و لسه خارجه من المستشفى من يومين ..

فضلنا نزعق و محدش سأل فينا في الاخر جه صول قالنا محدش هنا هيعملكم حاجه و لا هيجيب لكم حقكم حتي المامور نفسه .. الاحسن تقدمي شكوى في النيابة و حتي لو قدمتي شكوى هتتحجز لان السلطة العليا بتاعة اللي اعتدوا عليها سلطة السجن و محدش في السجن هيعملهم حاجه !! 

اللي حضلي ده انتهاك بسيط جدا من اللي ممكن يحصل جوا السجون .. انا مش هقول شعارات و صامدين و قاعدين و و اقفين و مكملين انا حتى بعد كل الاهانة و الوجع اللي حسيت بيه النهارده مافيش و لا دمعه نزلت من عيني لاني فعلا فقدت كل احساس ممكن يكون جوايا بس ربنا شاف كل حاجه و مطلع و كفيل انه يجيبلي حقي من غير شكاوي و من غير هتافات و شعارات و مظاهرات

 

*”ويكيليكس»: المخابرات المصرية صاحبة عرض «فدية مبارك» والسعودية رفضت

كشفت وثيقة منسوبة «للدبلوماسية السعودية»، سربها موقع «ويكيليكس»، أن المخابرات العامة المصرية هي من سعت في صيف عام 2012 إلى إقناع السعودية وجماعة الإخوان المسلمين بقبول صفقة تقضي بإطلاق سراح الرئيس المصري الأسبق «حسني مبارك»، قبل الحكم عليه في قضية قتل المتظاهرين، مقابل «فدية» مالية تتحملها الرياض ودول الخليج.

كانت الدفعة الأولى من الوثائق السعودية، التي نشرها موقع «ويكيليكس» في 19 يونيو/حزيران الماضي، تضمنت برقية موجهة من السفير السعودي في القاهرة، «أحمد قطان»، إلى وزير الخارجية السعودي، حينها، «سعود الفيصل»، تطلعه على تفاصيل مقترح قدمه «مسؤول مصري»، لم تسمّه البرقية، يقضى بأن تتحمل السعودية ودول الخليج الحقوق المالية التي يمكن أن يصدر بها حكم على «مبارك» لصالح المدعين، مقابل الإفراج عنه وانتقاله إلى إحدى دول الخليج.

وحينها، وفق تلك الوثيقة، زعم المسؤول المصري أنه «فاتح الإخوان في ذلك وقبلوا الفكرة».

غير أن وثيقة جديدة، نشرها موقع «مدى مصر»، اليوم الأربعاء، بموجب اتفاقه مع موقع «ويكيليكس»، وهي عبارة عن مذكرة مرفوعة من «سعود الفيصل» إلى الملك «عبد الله بن عبد العزيز»، تكشف للمرة الأولى أن المسؤول المصري، صاحب عرض الفدية، كان مدير المخابرات العامة، وقتها، «مراد موافي».

ووفق الوثيقة الجديدة، التي لم يتسن لـ«الخليج الجديد» التأكد من صحتها، ادعى «موافي» أنه عرض فكرة «فدية مبارك» على «خيرت الشاطر»، نائب المرشد العام لجماعة «الإخوان المسلمين»، وأن الأخير قبلها.

في بداية المذكرة كتب «الفيصل» للعاهل السعودي: «أتشرف بإحاطة العلم الكريم بالمعلومات التي تلقيتها من سفير مقامكم السامي في القاهرة نقلًا عن رئيس المخابرات المصري بشأن الحكم المتوقع صدوره في محاكمة الرئيس المصري السابق حسنى مبارك وابنيه والأوضاع الحالية في مصر وغيرها».

وأفادت المذكرة بأن «موافي» أخبر «قطان» «أنه متأكد من أن قادة دول الخليج العربية يتطلعون إلى تقديم فدية لإطلاق سراحه (مبارك)  وسفره إلى خارج مصر وأنكم (الملك السعودي) – حفظكم الله – أكثر قادة دول المجلس حرصا على ذلك».

وأضافت أن «موافي» «تحدث مع السيد خيرت الشاطر من الإخوان المسلمين والمرشح لنيل منصب رئيس الوزراء في الفترة القادمة عن صفقة للإفراج عن الرئيس مبارك مقابل مبلغ تدفعه دول الخليج في حدود (10) مليار دولار حيث أن الشعب المصري لن يستفيد من سجنه. وأن هذه الفكرة لافت القبول لدى خيرت الشاطر وأنها ستلقى قبول الشارع المصري وأسر الشهداء ومصابي الثورة خاصة إذا تم الإعلان عن تخصيص مبلغ مليار دولار من هذا المبلغ لهم. وأن هذا الأمر لو تم فسيتم تسويقه من الإخوان المسلمين أنفسهم”.

وتابعت: «وستشمل الصفقة أيضًا سفر حرم الرئيس معه دون تدخل الحكومة المصرية».

وطلب مدير المخابرات المصري أن تتقدم المملكة ودول الخليج بالعرض من جانبهم كي لا يظهر للشعب المصري أن المبادرة جاءت من طرف المجلس العسكري (الذي حكم البلاد منذ تنحي مبارك في 11 فبراير/شباط 2011 وحتى تولى الرئيس محمد مرسي الحكم في 30 يونيو/حزيران 2012(، إذ تقول المذكرة: «وأكد المسؤول المصري على أهمية أن تقدم المبادرة من قبل المملكة ودول الخليج لتجنيب المجلس العسكري أي حرج أمام الرأي العام المصري».

واقترح «موافي»، بناء على البرقية، «أن يتم مفاتحة الإخوان المسلمين من قبل المملكة ودول الخليج العربي بأن تتحمل هذه الدول دفع الحقوق المالية التي يمكن أن يصدر بها حكم على الرئيس مبارك لصالح المدعين، وأيضا أن تعرض إحدى دول الخليج انتقال الرئيس مبارك إليها واستضافته فيها مراعاة لظروفه الصحية».

وفي ختام البرقية الجديدة كتب «الفيصل»: «وتقديري أن مسألة الفدية ليست بالفكرة الطيبة ولو دفعت فلن يتمكن الإخوان المسلمين من عمل شيء  للإفراج عن الرئيس مبارك. ويبدو أنه ليس هناك خيار إلا أن يدخل السجن وإذا قضى فيه سنتان فإنه يمكن أن تتغير الظروف وربما يكون هناك حلا لهذا الموضوع إذ أن رغبة الذين قاموا بالثورة هى ضرورة دخوله السجن ولن يستطيع الإخوان المسلمين تغييرها».

ولا تحمل الوثيقة الجديدة ولا القديمة أية تواريخ، غير أن من الواضح أن كلا من الوثيقتين والاجتماع مع «موافي» يعودون إلى بداية صيف 2012، في ضوء الإشارة إلى توقعات الحكم على «مبارك» وباقي المتهمين في القضية التي عرفت باسم «محاكمة القرن».

ويظهر من توقعات «موافي» بشأن الحكم حرص المجلس العسكري أو علمه المسبق – أو كلاهما – بأهمية صدور الحكم بإدانة مبارك، حيث ذكر الوزير في برقيته للملك: «يرى رئيس المخابرات المصري أنه ليس هناك أي شك في صدور حكم بسجن الرئيس السابق محمد حسني مبارك … وبدون ذلك سوف يحدث ما لا تحمد عقباه في مصر وكافة محافظاتها».

وكان «الشاطر» قال في شهر مايو/أيار 2012، أي قبل نحو شهرين من وصول «محمد مرسي» إلى الحكم، إنه علم بأمر الصفقة المعروضة على السعوديين، مؤكدا رفض جماعة «الإخوان» لأية صفقة تؤدي للإفراج عن «مبارك».

وفي ذلك الحين، أبدى السفير السعودي في القاهرة «أحمد قطان» غضبه، حيث نفى في مؤتمر صحفي بثته فضائية «العربية» الإخبارية يوم 16 مايو/أيار 2012، ما تحدث به «الشاطر»، كما نفى وجود هذه الصفقة، وهو ما يعني أن الوثيقين اللتين كشف عنهما مؤخرا تثبت، حال صحتهما، بأن السفير «قطان» كان يكذب، حيث تلقت السعودية عرضا بالإفراج عن «مبارك»، إلا أن المخابرات المصرية العامة كانت صاحبة العرض، وهذا العرض رفضته كل من جماعة «الإخوان المسلمين»، والحكومة السعودية في آن واحد.

وكانت محكمة جنايات القاهرة عاقبت «مبارك» ووزير داخليه «حبيب العادلي» بالسجن المؤبد (25 عاما) في المحاكمة الأولى بعد أن أدانتهما في يونيو/حزيران 2012 بالتهم التي تتصل بقتل المتظاهرين.

وألغت محكمة النقض الحكم في يناير/كانون الثاني 2013 وأمرت بإعادة المحاكمة أمام دائرة أخرى في محكمة جنايات القاهرة التي قضت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بألا وجه لإقامة الدعوى على «مبارك» وبراءة «العادلي».

وطعنت النيابة العامة على الحكم الأخير، وهو الطعن الذي قبلته محكمة النقض أوائل شهر يونيو/حزيران الماضي حيث قضت بإعادة المحاكمة عبر جلسات تبدأ في الخامس من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، وسيكون الحكم الصادر من محكمة النقض باتا ونهائيا.

 

 

 

إغلاق المصانع وتشريد العمال. . الاثنين 27 أبريل. . المخزون الاستراتيجي للقمح قارب على الفناء

اضراب عامإغلاق المصانع وتشريد العمال. . الاثنين 27 أبريل. . المخزون الاستراتيجي للقمح قارب على الفناء

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*حكومة الانقلاب توسع المنطقة العازلة على حدودها مع غزة

قررت حكومة الانقلاب، اليوم الإثنين، توسيع المنطقة العازلة علي حدودها مع غزة إلي كيلومترين بعد أن كانت كيلو مترا.
وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية، اليوم، أن إبراهيم محلب، رئيس الحكومة، قرر “عزل وإخلاء المنطقة المقترحة بمدينة رفح بمحافظة شمالي سيناء لتصل إلى كيلومترين“.

وتضمن القرار الحكومي “حدود المنطقة العازلة المقترحة بمدينة رفح وتشمل أبو شنار والرسوم وشمال ميدان السادات وجنوب شرق ميدان السادات وشمال جوز أبو رعد وجوز أبو رعد وجنوب المدفونة وشمال شرق تلة الطايره وتقاطع خط الحدود بمسافة 2 كم”، حسب الوكالة.

وأشار القرار الحكومي إلي أنه “سيتم إخلاء المنطقة وتوفير أماكن بديلة لكل من يتم إخلاؤهم، وفى حال امتناع أى مقيم في المنطقة عن الإخلاء بالطريق الودي يتم الاستيلاء جبرا على ما يملكه أو يحوزه أو يضع يده عليه من عقارات أو منقولات “، مشيرا إلي وجود تقدير للتعويضات المستحقة والتظلم منها، حسب القانون.

ويعد قرار توسيع المنطقة العازلة بسيناء الثالث من نوعه، منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بعد عزل وإخلاء 500 متر ثم 500 متر في مدينة رفح، المتاخمة لقطاع غزة.

وقال علاء عز الدين، اللواء المتقاعد والمدير الأسبق لمركز الدراسات الاستراتيجية للقوات المسلحة (الجيش) بمصر، إن قرار التوسيع جاء نتيجة اكتشاف مصر أنفاقا جديدة منها بعمق 1600 متر، وبالتالي كان لابد من قوانين تحفظ الأمن وتحكم السيطرة داخل حدود وسيادة مصر خاصة وأن الأنفاق شكلت خطرا علي البلاد“.

وأوضح عز الدين أن قرار العزل والإخلاء لمدينة رفح “ليس ضد أحد ويأتي حرصا علي أمن مصر، والتي لها دور كبير – ولايزال – في الحفاظ علي الفلسطينيين منذ سنوات“.

ومنذ أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، بدأت السلطات المصرية إنشاء منطقة عازلة على الشريط الحدودي مع قطاع غزة، بعرض 500 متر كمرحلة أولى، قبل أن تزيدها إلى ألف متر في مرحلتها الثانية، من أجل “مكافحة الإرهاب، والقضاء على ظاهرة الأنفاق الحدودية”، كما تقول السلطات المصرية.

ومع تصاعد الهجمات على مقار وشخصيات أمنية في سيناء (شمال شرق) منذ منتصف العام 2013، شددت السلطات المصرية من إجراءاتها الأمنية على حدودها مع قطاع غزة؛ وطالت تلك الإجراءات، حركة أنفاق التهريب التي كانت منتشرة على طول هذه الحدود في ظل إغلاق معبر رفح البري، وفتحه استثنائيا على فترات زمنية متباعدة لسفر الحالات الإنسانية من المرضى والطلبة وأصحاب الإقامات والجنسيات الأجنبية.

وأعلن الجيش السيساوي أنه دمر 285 فتحة نفق على الشريط الحدودي (مع قطاع غزة)، خلال شهري فبراير/ شباط، ومارس/ آذار الماضيين

 

*السيسي يستبعد إجراء الانتخابات البرلمانية قبل شهر رمضان

استبعد عبد الفتاح السيسي، اليوم الاثنين، إجراء الانتخابات البرلمانية قبل شهر رمضان (الذي سيحل في منتصف يونيو/ حزيران المقبل).

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية المصرية، اليوم، عن السيسي، قوله إن “إجراء الانتخابات البرلمانية ضرورة من أجل إيجاد برلمان يُشّرّع ويراقب ولإنجاز خارطة الطريق”، مضيفا: “أستبعد إجراء الانتخابات قبل شهر رمضان” (الذي سيحل في منتصف يونيو/ حزيران المقبل).

وجاءت تصريحات السيسي، اليوم، خلال حفل تكريم العمال في عيدهم (الموافق 1 مايو/ أيار من كل عام)، التي أقيمت اليوم بأكاديمية الشرطة (شرقي القاهرة).

وفي 9 أبريل/ نيسان الجاري، قال رئيس الحكومة إبراهيم محلب، في تصريحات صحفية إن الحكومة ستبذل قصارى جهدها لإجراء الانتخابات البرلمانية قبل رمضان المقبل.

 

*أحكام عسكرية على ثمانية من رافضي الانقلاب

ضت محكمة عسكرية مصرية بالسجن المؤبد والسجن 15 عاما على ثمانية من رافضي الانقلاب، في حين قضت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة بعدم اختصاصها في نظر دعوى تطالب بحل روابط ألتراس.
وقد قضت المحكمة العسكرية بالسجن المؤبد على أربعة من رافضي الانقلاب اعتقلوا العام الماضي بمدينة السويس. كما قضت بالسجن 15عاما على أربعة آخرين بتهم “ترويع المواطنين ومقاومة السلطات وتعطيل الطريق والانضمام إلى جماعة محظورة“.

وكان المحبوسون الثمانية قد اعتقلوا في مظاهرات رافضة للانقلاب العسكري في محيط مبنى محافظة السويس.

وكانت محكمة جنايات القاهرة قد قضت قبل أيام بالسجن المشدد عشرين عاما على الرئيس الجمهورية المعزول محمد مرسي و12 آخرين، بينهم القياديان بجماعة الإخوان محمد البلتاجي وعصام العريان، في القضية المعروفة إعلاميا باسم أحداث الاتحادية” وبوضع مرسي تحت مراقبة الشرطة لمدة خمس سنوات.

وعقب هذا الحكم، قررت النيابة العامة حبس الرئيس المعزول 15 يوما احتياطيا على ذمة التحقيقات في القضية الجديدة المعروفة إعلاميا “بأحداث فض رابعة“.

حكم بعدم الاختصاص

من جهة أخرى، وفي سياق مختلف، قضت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة بعدم اختصاصها في نظر دعوى تطالب بحل روابط مشجعي الأندية الرياضية المعروفة باسم (ألتراس) وحظر أنشطتها.

وكانت الدعوى تطالب بحظر أنشطة روابط ألتراس بجميع أنواعها في مصر، على أساس أنها شاركت في ما وصف بأحداث شغب، وفق ما جاء في الدعوى.

يُشار إلى أن ممثلي أندية الدوري لكرة القدم قد اعتبروا روابط ألتراس جماعات إرهابية مسلحة، قبل فترة وجيزة من إصدار القضاء حكما في دعوى تطالب بذلك.

 

*تأجيل محاكمة 47 معتقلاً بحلوان لسماع الشهود

أجلت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الإثنين، محاكمة 47 معتقلاً, بقضية اقتحام قسم التبين”، عقب مجزرة فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة إلى 12 مايو المقبل، لسماع الشاهدين السابع والثامن.
فيما تم عرض المعتقل أحمد عبد الرحمن على مستشفى السجن لتوقيع الكشف الطبى, عقب تدهور حالته الصحية, وأسندت نيابة جنوب القاهرة للمعتقلين عددا من التهم والدعوى منها ” التجمهر والبلطجة وإضرام النيران بمبنى القسم وغيرها من التهم الملفقة.

 

*القبض على الزوجة المحكوم عليها بالحبس عامين.. مع عبد الفتاح الصعيدى

مكن عبد المنعم إسماعيل، شقيق أمين إسماعيل (سائق)، من ضبط زوجة شقيقه (رحاب. ح) أثناء وجودها بمحطة قطارات المحلة، بعد عودتها من الإسكندرية، نتيجة هروبها بعد الحكم عليها بالحبس عامين فى قضية ممارسة الزنا مع عبد الفتاح الصعيدى الشهير بـ”عنتيل المحلة“.

 وتعرف شقيق زوج (رحاب) عليها أثناء خروجها من المحطة، وافتعل مشاجرة معها، وأمسك بها، وسلمها لنقطة شرطة النقل والمواصلات بالمحطة، واتصل بشقيقه الذى تعرف عليها، واتصل بدوره بقسم أول المحلة، للإبلاغ عن المتهمة، وانتقل ضباط المباحث، وتم اقتياد الزوجة لقسم أول المحلة، لتحرير محضر لها لعرضها على النيابة.

 

*رئيس مترو الأنفاق يعترف: خلل بالفرامل وراء حادث العباسية

اعترف المهندس إسماعيل النجدي رئيس الهيئة القومية لمترو الأنفاق، بأن القطار الذي اصطدم بالأمس في محطة العباسية يوجد به خلل بالفرامل، بعدما تقدم عدد من السائقين بأكثر من شكوى بضعف الصيانة.

في الوقت ذاته، بدأت اللجنة الفنية المشكلة من أساتذة كلية الهندسة وخبراء في مجال السكك الحديدية، التحقيق في ملابسات اصطدام قطار مترو محطة العباسية بالصدادة الحديدية في نهاية الخط، أمس الأول.

كما بدأت الشركة الفرنسية التي تنفذ حفر أنفاق المترو في تفريغ محتويات الصندوق الأسود للقطار بالتعاون مع الهيئة القومية للأنفاق، ومن المنتظر تسليمها للنيابة العامة التي تحقق في الحادث.

وانتهت الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق من تقطيع وسحب بقية عربات القطار تمهيدًا لبدء التشغيل التجريبى بعد إغلاق الخط الثالث حتى تسمح للأوناش بالتحرك في النفق وإخراج العربات لإصلاح الخط الثالث من آثار الحادث.

 

*عمال المترو: حذرنا من وقوع حادث الخط الثالث.. ومسئولو الانقلاب تجاهلونا

أكد عدد من عمال الخط الثالث بمترو الأنفاق، أن الحادث الذى وقع أمس من اصطدام قطار المترو بجدران محطة العباسية، كان متوقعًا منذ فترة، نتيجة الإهمال الذى يضرب المترو منذ فترة، وتجاهل الشكاوى والاستغاثات المتكرره للعمال.
وقال محمد صابر جبر، سائق بالخط الثالث لمترو الأنفاق: إنه قام هو وزميله سامر صلاح سائق أيضا على نفس الخط ، بتحرير محضر يحمل رقم 26/40 تاريخ 23 مارس الماضى ضد كل من، على فضالي رئيس شركة المترو وإبراهيم المنهي مهندس ميكانيكا بالخط الثالث وأشرف شكري مهندس بالخط الثالث يتهمهم فيه بالإهمال فيما يحدث بالخط الثالث.
وأكدا أنهما قاما برفع عدة مذكرات إلى وزير النقل فى حكومة الانقلاب والمواصلات هاني ضاحي ولكن من كان يستلمها هو مستشار الوزير الشخصي وهو شقيق المهندس على فضالي والذي لم يقم برفع المذكرة إلى الوزير، وكانت المذكرة تتضمن تحذيرات من حدوث الكارثة التى وقعت أمس.

كما قام عدد من السائقين بتحرير محضر يحمل رقم 1824 محضر إداري بالقسم رقم 5 بالمحطة ضد وزير النقل ورئيس الهيئة القومية لمترو الأنفاق ورئيس شركة المترو لإثبات ما يتعرض له الخط الثالث من إهمال متعمد.
يذكر أن عمال الخط الثالث للمترو قد دخول فى إضراب عن العمل اليوم، اعتراضا على الإهمال الذى يضرب الخط الثالث ومحاولة سلطات الانقلاب تحميل زميلهم أحمد حمزة _سائق القطار_ مسئولية الحادث الذى وقع أمس الأحد، عقب اصطدام قطارات المترو بصدادات وجدران محطة العباسية، بسبب عدم فتح التحويلة، مما أدى إلى إصابة سائق القطار، فضلا عن تضرر عربات القطار.

 

*اعتقال أحد رموز النوبة بأسوان واقتياده لمكان غير معلوم

اعتقلت قوات أمن الإنقلاب اليوم الإثنين أحد رموز النوبة بأسوان أثناء توجهه لأداء الصلاة بأحد مساجد المحافظة.
واختطفت قوات الأمن الشيخ محمد داوود البالغ من العمر 76 عاما من داخل مسجد أبو بكر الصديق أثناء توجهه لصلاة العصر وتم اقتياده إلى مكان غير معلوم.
وقامت بتحرير محضر بأحراز ملفقة عبارة عن بعض الأسلاك والبطاريات لمحاولة تلفيق تهمة صناعة متفجرات!!
يذكر أنها المرة الثانية لاعتقال الشيخ من قبل قوات الإنقلاب العسكري ظلماً وعدواناً.

 

*المخزون الاستراتيجي للقمح قارب على الفناء.. وخبراء: لم يحدث هذا ولا حتى في زمن الحرب

أعلن خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية في حكومة الانقلاب، أن احتياطى مخزون القمح المخصص لإنتاج الخبز البلدى آمن ويكفى حتى نهاية إبريل الجارى، ولم يدرك أنه بهذه التصريحات قد أعلن عن الموقف الحرج الذي وصل إليه مخزون القمح الاستراتيجي للدولة، والذي لا بد أن يكون كافيًا لمدة ثلاثة أشهر على الأقل، خاصة وأن الميزانية المخصصة لشراء القمح من الخارج قد نفدت، ولن يتم تخصيص مبالغ أخرى إلا في السنة المالية الجديدة (2015 – 2016) أي بعد انتهاء شهر رمضان، والذي يتزايد خلاله استهلاك الأقماح والدقيق؛ لزيادة استهلاك المواطن المصري للخبز وبعض الأطعمة الخاصة بالشهر الكريم.

فيما حذر الدكتور نادر نور الدين المستشار السابق لوزارة التموين من خطورة اعتراف وزير التموين لأول مرة بأن مخزون مصر الاستراتيجي من القمح لا يكفي إلا لنهاية الشهر الحالي، واصفًا إياه بـ “خراب ما بعده خراب”؛ لأن الحد الأدنى للمخزون الاستراتيجي للقمح لم ينخفض في مصر  عن 70 يومًا حتى أثناء حرب 1973 وغيرها من الظروف التي مرت بها مصر؛ مما يؤكد أننا وصلنا إلى مرحلة الخطر الداهم؛ لأن القمح المحلي وفقًا للقانون  لا يتم السحب منه إلا بعد إغلاق موسم التوريد في نهاية شهر يوليه، بعد الجرد والحصر.

وكشف نور الدين أن السبب وراء أزمة القمح هو نفاد الميزانية المخصصة لوزارة التموين؛ لأن الوزير أغدق على المطاحن والمخابز، وتم سحب كل المخزون الاستراتيجي من القمح، وزاد استهلاك القمح 2 مليون طن عن العام الماضي قبل تطبيق منظومة الخبز الفاشلة، كما زاد الدعم 12 مليار جنيه، وبالتالي توقفت وزارة المالية عن دفع ميزانية زائدة؛ لأن الوزير وعد بتقليل الدعم وخفض استيراد القمح، إلا أن ما حدث على أرض الواقع كان العكس، لافتًا إلى أنه في حالة تأخر أي سفينة عن الوصول لأي سبب، فستعيش مصر مأساة حقيقية في عدم توافر الرغيف.

موضحًا أن كميات القمح المستورد في المخازن تبلغ  400 ألف طن، أي ما يكفي لاستهلاك نصف شهر فقط ، إلا أن وزير التموين يدعي أنه 800 ألف طن، أي ما  يكفي شهرًا، وهذا لم يحدث أبدًا في تاريخ مصر بسبب المنظومة الجديدة الفاسدة للوزير، ولا بد من سرعة رفع المخزون الاستراتيجي إلى ثلاثة أشهر على الأقل قبل بدء توريد القمح المحلي الفعلي في منتصف مايو القادم، حيث إن السحب من القمح المحلي يعطي فرصة للغش وإعادة التوريد واستبداله بقمح رخيص مستورد؛ لذلك يمنع القانون السحب منه إلا بعد انتهاء موسم التوريد في نهاية يوليه، لكن يبدو أن الوزير لديه نية لإبرام اتفاق التجار لتوريد قمح مستورد على أنه محلي، بدليل أنه أعلن أمس الأول عن أنه تم توريد 400 ألف طن قمح محلي، وموسم التوريد لم يبدأ رسميًّا، وبالتالي فهو سمح باستلام قمح مستورد على أنه قمح محلي، أو قمح من الموسم السابق، والذي يحتوي على حشرات وسوس، على أنه قمح محصول هذا العام.

 

*هدية الانقلاب للعمال في عيدهم.. إغلاق 3000 مصنع وتشريد 34 ألف عامل

إغلاق المصانع وتشريد العمال” المشهد الأبرز على مدار قرابة العامين من عمر الانقلاب العسكري, فبحسب تقارير محلية حكومية ومستقلة فإن أكثر من 3000 مصنع أغلقت بعد انقلاب 30 يونيو وما تبعه من إجراءات أثرت على عمل هذه المصانع وحالت دون استمرارها، مثل النقص الحاد في السيولة وفرض حظر التجول في الشهور الأولى للانقلاب العسكري أغلقت العديد من المصانع كان أبرزها 230 مصنعًا بمنطقة برج العرب، فيما توقف 2400 مصنع لصناعة النسيج، بحسب تصريحات محمد المرشدي -رئيس غرفة الصناعات النسيجية باتحاد الصناعات في ديسمبر الماضي بسبب رفع أسعار الكهرباء والوقود.

 

كما توقف 200 مصنع بدمياط الجديدة، و200 مصنع بالمدينة الصناعية بأنشاص الرمل، و159 مصنعًا بالعاشر من رمضان، وتعثر 350 مصنعًا، وتوقف 27 مصنعًا وتعثر 90 مصنعًا من إجمالي 150 بالمنطقة الصناعية بالفيوم، كذلك توقف 50 مصنعًا وتعثر 150 من إجمالي 315 مصنعًا بقويسنا، و70 مصنعًا بمدينة السادات، كما توقف 46 مصنعًا وتعثر 120 مصنعًا بسوهاج مصانع الطوب تسببت الخسائر الفادحة التي تعرضت لها مصانع الطوب في الغربية والتي يبلغ عددها 150 مصنعا جراء فشل حكومة الانقلاب في توفير المواد الخام لهذه المصانع وأهمها المازوت في اضطرار أصحاب هذه المصانع لإغلاقها ويعمل في كل مصنع من هذه المصانع أكثر من 200 عامل بشكل أساسي، بالإضافة للعمالة الموسمية كأصحاب السيارات والجرارات التي تعمل في نقل الطوب.

 

ويبلغ إجمالي العاملين بهذه المصانع أكثر من 60 ألف عامل مصنع البصل أغلقت قوات الانقلاب في فبراير قبل الماضي مصنع تجفيف البصل بسوهاج دون إبداء أي أسباب لغلقه وسط استياء وتذمر شديد للعاملين به، ويضم المصنع 3500 عامل وعاملة ويُعد أكبر مصنع إفريقي لتجفيف البصل في الشرق الأوسط وإفريقيا، حيث كان يستقبل المحصول من 8 محافظات بالصعيد هم: سوهاج وأسيوط والمنيا وقنا وأسوان والوادي الجديد والبحر الأحمر وبني سويف. كما يتعاقد المصنع مع 69 مستوردا حول العالم ويتم تصدير المنتج لمختلف دول العالم وخاصة الدول الأوربية.

 

الجدير بالذكر أن المصنع تابع لشركة النصر لتجفيف المنتجات الزراعية والخاضعة لإشراف وزارة التجارة الخارجية مصانع السكر كشفت نقابة مزارعي قصب السكر بقنا، في مارس الماضي أن وزارة التموين في حكومة الانقلاب، تتسبب في كارثة تهدد 8 مصانع للسكر بالإغلاق بسبب تكدس السكر المحلي بالمصانع والشون التابعة لها، وإغراق السكر المستورد للأسواق، واتجاه وزارة التموين في حكومة الانقلاب إلى شرائه والإعراض عن المحلي.

 

وأوضح اللواء مختار فكار، رئيس نقابة مزارعي قصب السكر بقنا، أن هناك 8 مصانع سكر بمحافظات قنا وسوهاج وأسوان والمنيا والأقصر مهددة بالإغلاق بسبب تكدس السكر المحلى بشون وملاعب ومخازن هذه المصانع بسبب قلة الطلب عليها من قبل تموين الانقلاب” التي تعتمد على السكر المستورد لصالح بعض كبار رجال الأعمال، وطرح السكر المستورد بالمحال التموينية، مما يهدد بتشريد ما يقرب من 6 ملايين عامل يعملون في هذا المجال.

 

34 ألف عاطل

تجدر الإشارة إلى أنه ترتب على غلق هذا العدد الكبير من المصانع تشريد آلاف العمال الأسر وزيادة نسبة البطالة، وبحسب آخر تقارير الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء كشف زيادة معدلات البطالة بنسبة 14% بزيادة قدرها 34 ألف عاطل عن عام 2013.

وأرجع التقرير أسباب هذه الزيادة إلى استمرار تباطؤ الأنشطة الاقتصادية، خاصة الأنشطة كثيفة العمالة “الصناعة، السياحة، كالتشييد والبناء، وإغلاق 5500 شركة ومصنع

 

*رسميًّا.. 20 % زيادة في أسعار الكهرباء بداية من يوليو المقبل

أصدرت وزارة الكهرباء بحكومة الانقلاب العسكري الدموي، اليوم الإثنين, قراراً بزيادة أسعار فواتير الكهرباء فى الاستهلاك المنزلي والتجارى، بداية يوليو المقبل .
وأعلنت وزارة الكهرباء أن الزيادة المقررة على محدودي الدخل تصل إلى نحو ٢٠%. يأتى ذلك فى إطار تنفيذ وزارة الكهرباء لقرارات مجلس الوزراء الانقلابي بزيادة أسعار الكهرباء سنويا لرفع الدعم عن قطاع الكهرباء فى فترة زمنية مدتها 5 أعوام!.

من جانبهم، أبدي أصحاب المحال التجارية والمصانع، استيائهم حيال اعتزام وزارة الكهرباء، تطبيق التعريفة الجديدة للأسعار مطلع يوليو المقبل، في ظل حالة الركود التي يعانيها قطاع التجارة، وتجارة التجزئة في الوقت الراهن، مطالبين بإلغاء الزيادة المقررة أو تعديلها لتكون أكثر عدلا.

 

*الدقهلية.. مليشيات الانقلاب تعتقل زوجة المعتقل محمود طه

اعتقلت مليشيات الانقلاب العسكري الدموي بالدقهلية، فجر اليوم، هالة خليفة عبد الرسول حجاج، زوجة المعتقل محمود طه.

وأفاد شهود عيان من الأهالي بأن مليشيات الانقلاب اقتحمت قرية سنبخت بمركز أجا بالدقهلية، واعتقلت السيدة هالة على خلفية رفضها لحكم العسكر وتلفيق تهم لها لا تمت للحقيقة بصلة، منها قلب نظام الحكم والتعدي بالسلاح على المواطنين.

يشار إلى أن حالة من السخط والغضب سادت وسط الأهالي الذين قالوا إن المعتقلة أم لـ5 أطفال، أكبرهم عبد الحليم 15 سنة، ووفاء 14 سنة، وفداء 11 سنة، والزهراء 9 سنين، وأصغرهم نور الدين سنتين.

 

*عمر كانو”..حارس مرمى الزمالك المفقود في “رابعة

ذا ويك الامريكيه: “عمر” ثوري..وسيم..حليق اللحيه ومصيره مجهول

عمر كانو”، هكذا كان لقب الشاب صاحب الـ21 عامًا، والذي كانت حياته مقسمه بين كرة القدم، حيث كان حارسًا لمرمي نادي الزمالك، وبين اغاني الراب التي صدعت كثيرًا بالسياسه.

لم يكن عمر يومًا عضوًا بجماعة الأخوان المسلمين ولكن انسانيته دفعته للتوجه الي اعتصام رابعة العدوية للمشاركه في اسعاف ونقل المصابين والضحايا، هكذا وصفته مجله ذا ويك الامريكيه، والتي سلطت عليه الضوء من خلال قصه نشرتها تحت عنوان، “مصر .. التعذيب .. والاختفاء”، للكاتبه سوفي انموث.

اكدت المجله في تقريرها ان الشاب” عمر” اختفي عن الانظار منذ يوم فض اعتصام رابعه العدويه في 14 اغسطس 2013، والذي لا تزال اسرته معلقه علي امل ان يعود اليها، رغم عدم علمها بما اذا كان حيا ام ميتا.

كانت اخر كلمات “عمر” لاخته مريم بعد ان نجحت بعد محاولات كثيره في الاتصال به اثناء فض الاعتصام ، قائله له ارجوك عد الي البيت”، ليرد عليها بقوله “لا تخافي .. ساتي قريبا“.

تقول والدته البالغه من العمر 46 عاما انها منذ ذلك اليوم تحاول بشتي الوسائل للعثور علي ابنها، وقالت “المشارح ,اختبار الحامض النووي (دي ان ايه) .. نتائج سلبيه .. السجون ووزاره الداخليه والدعاوي التي رفعت للنائب العام .. نحن نواصل تكرار نفس الخطوات مره بعد اخري .. انا امل فقط في ان اتمكن من رؤيته، او الحصول علي معلومات رسميه عنه، او معرفه ما اذا كان ميتا او حيا“.

الام يتملكها شعور حزين ممزوج بالامل احيانًا والكسره والخوف احيانًا اخري، حيث انها تخاف من ان يكون محتجزا في سجن العزولي العسكري السري، واولئك الذين خرجوا من هذا السجن يروون قصصا عن التعذيب، واجبار الجنود للمعتقلين علي الاعتراف بانهم ارهابيون، حتي ان لم يكونوا كذلك، مثل عمر محمد علي  حماد الذي كان يبلغ من العمر 21 عاما وقت اختفائه، حسب المجله الامريكيه.

وتقول مريم (23 عاما) شقيقه عمر انه كان يتدرب علي اغاني الراب من اجل “حفل نهايه العام الذي كان سيحييه هو وزملاؤه“.

وتؤكد ام عمر واخته علي انه لم يشارك في اي احتجاجات ولم يكن علي علاقه بجماعه الاخوان المسلمين.

ووصفت المجله عمر قائله”: وفي صور العائله، يبدو عمر وكانه مشجع كرة قدم ثوري، وسيم، حليق اللحيه، يرتدي نظارات شمسيه اكثر من كونه اسلاميا، وقد لعب كحارس مرمى في نادي الزمالك الذي يعد واحدا من اكبر ناديين كرويين في مصر، ودرس الهندسه في جامعه الازهر الاسلاميه العريقه، وكان يؤلف اغاني الراب مع اصدقائه، وكان اسمه الفني “عمر كانو“.

 

*مقتل 25 مسلحا بحملة لجيش السيسي شمال سيناء

قالت مصادر عسكرية بشمال سيناء إن 25 من المسلحين قتلوا في حملة للجيش شمال سيناء استخدمت فيها مروحيات أباتشي”، وشملت مناطق التومة واللفيتات والجورة بالشيخ زويد.


وأعلنت الرئاسة المصرية السبت مد حالة الطوارئ في مناطق بمحافظة شمال سيناء ثلاثة أشهر بدءا من أمس الأحد، وهي الفترة الثالثة للطوارئ التي أعلنت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

يشار إلى أنه منذ بداية العام الجاري، قتل 63 جنديا وسبعة من رجال الشرطة على الأقل في هجمات عديدة وقعت في شمال سيناء.

ومنذ سبتمبر/أيلول 2013، تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة حملة عسكرية موسعة لتعقب ما تصفها بالعناصر “الإرهابية والتكفيرية والإجرامية” في عدد من المحافظات.
وتبنى تنظيم ولاية سيناء التابع لتنظيم الدولة الإسلامية هجمات عديدة استهدفت عناصر في الجيش والشرطة ومقار أمنية.

 

*مقتل 9 من عناصر تنظيم انصار بيت المقدس

. قتل اليوم الإثنين تسعة من عناصر تنظيم أنصار بيت المقدس واعتقل 11 في عملية أمنية لقوات الجيش بعدة قرى شمال محافظة سيناء .

وقال مصدر امني مصري أن العملية استهدفت مناطق جنوب العريش والشيخ زويد ورفح،حيث تم مداهمة أماكن تجمع العناصر الإرهابية ما أدى إلى مقتل 9 تكفيريين أثناء زرع عبوة ناسفة وإلقاء القبض على احد عشر شخصا من المشتبه فيهم.
وتأتي العملية الأمنية الجديدة في أعقاب عملية سابقة أسفرت عن مقتل16 عنصرا من تنظيم أنصار بيت المقدس واصابة اربعة آخرين بجروح بالغة بعد استهداف القوات الجوية المصرية لاربع سيارات ودراجتين ناريتين لعناصر التنظيم على أطراف قرية التومة جنوبي الشيخ زويد في سيناء.
وكانت مصادر أمنية بشمال سيناء، أكدت أن الجيش المصري ضبط 6 عناصر متشددة بينهم ثلاث قيادات من تنظيم أنصار بيت المقدس خلال مداهمة عسكرية بقرية الشلاق جنوبي الشيخ زويد.
واضاف المصدر إن الحملة العسكرية الذي يقودها الجيش في سيناء أحبطت تفجير عبوة ناسفة بقرية الشلاق جنوب الشيخ زويد.
من جهة أخرى، قامت القوات بتفجير عبوة ناسفة تم زرعها في طريق القوات دون حدوث إصابات أو خسائر.

 

 

*بلومبرج الأمريكية: البنك الإسلامى يوقف قروضه للانقلاب

أعلن البنك الإسلامي للتنمية، عدم منح مزيد من القروض إلى قادة الانقلاب بمصر، إلا بوجود مشروعات حقيقية على أرض الواقع والبدء الفوري في سداد القروض المستحقة عليها، بحسب” بلومبرج” الإخبارية الأمريكية المعنية بالاقتصاد.
وأشارت الشبكة، في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني اليوم، أن مصر، وهي أكبر دولة من حيث تعداد السكان في العالم العربي، وأن قادة الانقلاب حصلوا على 1.3 مليار دولار بالفعل من البنك الإسلامي للتنمية، ما دفع البنك متعدد الأطراف والذي يتخذ من مدينة جدة السعودية مقرا له إلى تخطي الحد الأقصى الذي فرضه البنك على نفسه للأموال التي يستطيع إقراضها.

وأضافت بلومبرج أن البنك الإسلامي للتنمية كان قد خصص ما إجمالي قيمته 12.2 مليارات دولار لمساعدة الانقلاب على تنفيذ حزمة من المشروعات، من بينها تطوير مطار ومصفاة لتكرير النفط.
ونسب التقرير لوليد عبد الوهاب مدير قطاع البنية التحتية في البنك الإسلامي للتنمية في حوار له مع بلومبرج قوله: ” ما لم تسرع مصر في إنجاز المشروعات، لن نكون قادرين على الموافقة على منحها قروض إضافية هذا العام.”

وأضاف عبد الوهاب: ” فهذا هو التحدي الأول أمامنا وهو أن نتأكد تماما أن المشروعات يتم إكمالها في الموعد المحدد، ليس فقط لأنه يخلق مناخا للتعرض للمخاطر ولكنه يخلق أيضا نتيجة على أرض الواقع”.

 

*من مبارك للسيسي.. ”اللي خلف ممتش


مبارك يُهنّئ المصريين بمناسبة تحرير سيناء”، ليس هذا عنوان جريدة الأهرام” إبّان فترة حكم المخلوع حسني مبارك الثلاثين، ولكنّه عنوان المداخلة الهاتفية التي قام بها مبارك مع قناة “صدى البلد” بعد أربع سنوات من ثورة المصريين عليه.

وفوجئ متابعو قناة محمد أبو العينين، أحد كبار رجال أعمال مبارك، بالمذيع “الفلولي” المقرب من أجهزة الأمن أحمد موسى، بالإعلان عن مداخلة مبارك معه عبر الهاتف، بمناسبة أعياد تحرير سيناء.

مبارك أثناء المحادثة، بدا وكأنّه “الزعيم”، أو ما زال رئيساً… بدا عازفاً على نغمة المؤسسة العسكرية، وكونه أحد أفرادها، راوياً قصته مع العسكرية، وكأنه يذكّر الشعب بخطيئته في الثورة على أحد رجال الجيش.

ولم ينسَ مبارك، أيضاً، العزف على نغمة “الإرهاب”، المحببة لدى النظام الحالي، ليؤكّد أنّ أهم إنجازاته التي لم تكن الوحيدة، هي منع الإسلاميين من الوصول للحكم، ملمّحاً لاستعداد “الإخوان المسلمين” للتنازل عن جزء من سيناء أثناء حكمهم.

وكان مبارك حريصاً على إبداء “رسالة الامتنان” ــ المتوقعة ــ للسيسي، والذي أصبح في عهده نجم فضائيات. وأكد مبارك ثقته في حكمة السيسي، داعياً الشعب للوقوف خلفه لمواجهة التحديات التي تحيط بالوطن ومحيطه.

المداخلة “فجّرت” ردود فعل عديدة. الإعلامي عمرو أديب انتقد على قناة أوربيت” ربط المصريين عيد تحرير سيناء بمبارك، وقال: “إيه دور الرئيس مبارك في رفع العلم المصري على سيناء؟ ومال مبارك بعودة سيناء”. وأضاف: “الذي انتصر في الحرب محمد أنور السادات الذي تم اغتياله وسط جيشه في أكتوبر/تشرين الأول 1981، وإحنا هننسب حرب سيناء للرئيس مبارك على كيلو متر مربع“.

مداخلة مبارك أوحت للإعلامي إبراهيم عيسى على قناة OnTV بالربط بين نظامي السيسي ومبارك، واللذين اعتبرهما عيسى دولة واحدة. واتهم عيسى السيسي بأنه امتداد لمبارك بكل مساوئ نظامه وترهل نظامه الإداري. واعتبر عيسى الفارق الوحيد بين النظامين، هو تغيير “الرُّخامة” التي عادة توضع في واجهة كل مشروع يتم افتتاحه، ليحل اسم السيسي محل اسم مبارك.

المداخلة الهاتفية لمبارك فتحت باباً واسعاً للجدل على مواقع التواصل الاجتماعي أيضاً. فقال أحمد موسى على حسابه الشخصي على “تويتر”: “أنا مبسوط جداً من كل الرسائل اللي وصلتني بعد ﺍﻟﻤﺪﺍﺧﻠﺔ ﺍﻟﻬﺎﺗﻔﻴﺔ اللي عملتها ﻓﻲ ﺑﺪﺍﻳﺔ ﺣﻠﻘﺔ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻷﺣﺪ ﻣﻊ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻷﺳﺒﻖ ﺣﺴﻨﻰ ﻣﺒﺎﺭﻙ، شكراً ليكم“.

كما قام خيري رمضان بإعادة نشر تغريدة موسى، التي تحتوي على فيديو المداخلة ليؤكد دعمه لها. كما استقبلت الحسابات المؤيدة لمبارك “الفلول” بحفاوة وفرحة شديدة.

أما مؤيدو “الشرعية”، فكان معظمهم مهاجماً لها كانتكاسة واضحة لثورة يناير. فعلّق طارق الزمر عضو تحالف الشرعية: “‏لو أردت أن تعرف لماذا كمّموا كل اﻷفواه الشريفة وأسكتوا صوت الحق؟ فاستمع لمداخلة مبارك مع أحمد موسى وهو يمثل دور الشريف ويدّعي البطولة“.

لكن المحامي والناشط الحقوقي مالك عدلي، كانت وجهة نظره مختلفة حيث قال: “‏علشان تعرفوا أحنا عملنا إيه في مبارك، تخيلوا إن آخرته يستضيفه واحد زي أحمد موسي بالتليفون ويقوله باستظراف واحشنا“.

الحقوقي، جمال عيد، عبر عن غضبه وقال: “مبارك فاسد وديكتاتور، ولو طلعوه في 100 تليفزيون، ولو وصفوه بالتقوى ومدحه الملايين كدابين وحيفضل طين البرك، مع الفاسدين”. ووافقه زميله ناصر أمين وقال: “ظهور مبارك في تلك المناسبة، وفي هذه القناة ومع هذا الصحافي… رسالة بالغة الدلالة وقد وصلت بوضوح لثورة 25 يناير أساس المشروعية الجديدة“.

سوسن غريب، انتقدت من جهتها، سلمية الثورة الأولى والتي أوصلت المصريين لهذا الحال وقالت: “زعلانين ليه إن مبارك طلع مع أحمد موسى؟ مش انتم بتوع المبادئ ونبهر العالم وسلمية ومحاكم مدنية؟ اهو احنا اللي انبهرنا”. وتعجب العريني وقال: “مبارك بيوصّي الشعب اللي ثار عليه في يناير ونزل يكمل ثورته في يونيو بدعم السيسي .. أحيه التويت مش عايزة تتكتب، البهايم عايشين بالتناقض ده إزاي“.

وسخرت رانيا: “مبارك في حديثه لمّح إن الإخوان كانوا عاوزين يبيعوا سينا للأعداء، فعلاً الحمد لله ربنا كرمنا وقدرنا نحافظ على سينا وراحت للإرهابيين”، وشاركها خالد حامد وقال: “لو مبارك بيثق في حكمة السيسي، فأنا بثق في تقدير مبارك اللي ماخلهوش يشيل العادلي يوم 25″. وسخر عمرو عبد الهادي من السيسي وقال: “المخلوع مبارك: أشعر بالعزة والفخر في كل ذكرى تحرير سيناء، لاحظ إن كلامك جارح للسيسي قائد أول حرب اعتصام رابعة”. وقال رضا: “مبارك بعد ما مات عشرين مرة راجع للحياة وبيمدح في السيسي”.

 

*ولاية سيناء” تنسف منزل إبراهيم العرجانى .. التنظيم يشدد الخناق على من يتعاون مع “السيسي

يتبع تنظيم “ولاية سيناء” نهجا جديدا بعملياته في شمال سيناء مؤخرا، عبر استهداف خطوط الإمدادات الخاصة بقوات الجيش والشرطة المصرية، وإحراق الشاحنات التي تحمل للجنود الأغذية والمياه والمواد البترولية لتشديد الخناق عليها.

وقال التنظيم – التابع للدولة الإسلامية – عبر حسابه على “تويتر”، إنه أحرق مساء الأحد، شاحنة تابعة لقوات الأمن محملة بالمواد الغذائية في مدينة رفح بشمال سيناء.

وأكد شهود عيان أن مسلحين أوقفوا الشاحنة على الطريق الدولي، كانت في طريقها إلى معسكر قوات الأمن المركزي بمدينة رفح ،وأحرقوها بما تحمله من مواد غذائية بعد أن اختطفوا سائقها ومرافقاً له.

ولا يكاد يمر يوم دون أنباء عن تدمير أو خطف شاحنات أو سيارت حكومية قبل وصولها إلى معسكرات الجيش والشرطة، لإحكام الحصار على جنود الجيش في تلك المنطقة الصحراوية التي تفتقر لوجود شبكات مياه أو مرافق كافية.

كما يستخدم التنظيم بعض هذه الشاحنات المختطفة في تنفيذ تفجيرات انتحارية ضد مقرات أمنية وحواجز عسكرية، كما حدث في تفجير قسم ثالث العريش منذ أسبوعين، وأسفر عن مصرع 9 أشخاص وإصابة أكثر من 40 آخرين.

 

من يتعاون مع الجيش سيقتل

ويتزامن هذا الاستهداف لخطوط الإمدادات، مع حملة جديدة بدأها التنظيم قبل عدة أسابيع لمنع أهالي سيناء من تقديم أي مؤن أو مساعدات لرجال الجيش أو الشرطة، سواء بمقابل مادي أو بشكل تطوعي.

وخلال الأيام الأخيرة الماضية، وزع مسلحو التنظيم منشورات على أهالي شمال سيناء، تحمل تحذيرا شديدا لمن يساعد الجيش الذي يسميه التنظيم “جيش الردة”، وهدد من يخالف هذه التعلميات بالقتل.

وكان التنظيم قد بث على حسابه في تويتر صورا لتوزيع بيانات تحذيرية لأهالي سيناء من التعامل مع الجيش، وأظهرت الصور عناصر التنظيم وسط المواطنين.

وجاء في البيان الذي وزعته “ولاية سيناء” على الأهالي تحت عنوان “تحذير قبيلة الترابين من التعامل مع الجيش”: “ولاية سيناء تجدد وعيدها بالقتل وجز الرؤوس لكل من يقدم على مساعدة الجيش والشرطة بأي شكل من الأشكال، من إمداد بالماء أو الغذاء أو المواد البترولية أو البنائية أو مساعدته لحمل حجر للبناء، أو يساعده بكلمة أو رأي أو مشورة تضر 

بالمسلمين عموما والمجاهدين خصوصا“.  

ويوم السبت نفذ التنظيم تهديده وفجر منزل أحد المواطنين بمدينة رفح، بعد اتهامه بالتعاون مع الجيش، كما أطلق قتل شخص آخر على أحد الأكمنة، بعدما أظهر تأييده للجيش، بحسب شهود عيان.

وكان التنظيم قد أعلن قطع رؤوس من أسماهم “المتعاونين مع الجيش والشرطة” خلال الشهور الماضية، وينشر – من وقت لآخر – صورا ومقطع فيديو لهذه الإعدامات.

الجيش يفقد السيطرة

وعلى عكس ما يردده الإعلام المؤيد للانقلاب، فإن الأوضاع على الأرض تظهر فقدان الجيش للسيطرة على الموقف في شمال سيناء، بل إنه تحول من حالة الهجوم إلى الدفاع في ظل تحكم المسلحين على الطرق الرئيسية هناك، ونصب الأكمنة وحواجز التفتيش عليها بما يؤكد قدرة التنظيم على التحرك بحرية.

ويقول خبراء إن هذا التغيير في تكتيك تنظيم الدولة، يعكس تناميا كبيرا لقدراته وتطويرا للخطط التي يتبعها في حربه المفتوحه مع الجيش المصري المثخن بالجراح.

ويزيد هذا التكتيك من الصعوبات التي يواجهها الجيش في سيناء، حيث أصبح من شبه المستحيل توفير الحماية للشاحنات التي تتحرك على الطرق الصحراوية الطويلة ويسهل استهدافها، كما أن الاعتماد على نقل المؤن والإمدادات باستخدام الطائرات المروحية هو أمر مكلف للغاية.

ونقلت تقارير صحفية أن القوات ستعتمد خلال الفترة المقبلة على استخدام “كاسحات الألغام” لأول مرة في سيناء؛ لحماية الأرتال العسكرية المتحركة من عمليات التفجير، بعد أن نجح المسلحون في زرع الألغام على الطرق الرئيسية في مناطق العريش ورفح والشيخ زويد.

وأكدت أن تنظيم الدولة يملك كميات كبيرة من العبوات الناسفة والألغام المضادة للدبابات، بالإضافة إلى قدرة عناصره على تصنيع عبوات محلية شديدة التفجير، باستخدام مواد تباع بشكل عادي في الأسواق، مشيرة إلى أن التنظيم يسعى كذلك إلى الحصول على  صواريخ “سام 7″ المحمولة على الكتف لاستهداف الطائرات المروحية التابعة للجيش.

 

نسف منزل إبراهيم العرجانى بشمال سيناء

فجر تنظيم ولاية سيناء”  منزل رجل الأعمال إبراهيم العرجانى، رئيس مجلس إدارة شركتى مصر سيناء وأبناء سيناء، وأحد أبناء قبيلة الترابين وأحد الموقعين على بيان “قبيلة الترابين” الذي توعد بمواجهة التنظيم الذي كان يعرف باسم أنصار بيت المقدس .

وأفادت مصادر قبيلة بشمال سيناء، أن مجموعة مسلحة فخخت المنزل المكون من أربعة طوابق بسبعة براميل متفجرة ونسف المنزل بالكامل وسط حالة من الخوف والرعب بين أهالي المنطقة.

كان التنظيم، قد أستوقف سيارة إبراهيم العرجاني رجل الأعمال وأحد رموز قبيلة الترابين”، وأخذوها بقوة السلاح من أمام منزله بمدينة الشيخ زويد، فى أول رد علي بيان قبيلة “الترابين”، الذي توعدت فيه التنظيم بالتصدي له ومواجهته، خاصة وأن العرجاني ضمن الموقعين علي البيان المذكور.

يذكر أن العرجاني يعد من المقربين من السيسي و أشد الداعمين له بسيناء

 

السيسي يبحث عن “رز” اليمن. . الجمعة 3 مارس. . الثورة لن تركع

السيسي يبحث عن "رز" اليمن

السيسي يبحث عن “رز” اليمن

السيسي يبحث عن “رز” اليمن. . الجمعة 3 مارس. . الثورة لن تركع

 

الحصاد اليومي – شبكة المرصد الإخبارية

 

*استشهاد سيدة بمركز بئر العبد برصاص جيش السيسي

شيع العشرات من أهالي قرية 6 اكتوبر بشمال سيناء جنازة سيدة من قبيلة الأخارسه قتلها الجيش أثناء تحركها مع زوجها وطفلها على الطريق الدولي العريش رفح بالقرب من الشيخ زويد .
وأكدت مصادر قبلية ان السيدة “سلوى س” البالغه من العمر 25 عام، كانت مع زوجها ونجلها في سيارة نصف نقل وعند مرورهم بكمين للجيش بالشيخ زويد أطلق الجندي النار تجاههم فتوقف سائق السيارة فواصل الجندي اطلاق النار ما أدى لاصابتها اصابة بالغه لقيت مصرعها على اثرها فيما أصيب نجلها وزوجها أيضاً باصابات بالغه وهما الان بمستشفى العريش العام .
واوضحت المصادر ان الجيش أجبر أهلها بكتابة اقرار على نفسهم بان الرصاص الذي قتلت به السيدة مجهول والا لن يتم تسليمهم جثمانها.

 

*مقتل مصريين جراء سقوط قذيفة في مدينة بنغازي الليبية

لقى مواطنان مصريان مصرعهما، جراء سقوط قذيفة عشوائية بحي جليانة القريب من منطقة الاشتباكات بحي الصابري بمدينة بنغازي.

وقالت فاديا البرغثي، مسئولة الإعلام بمستشفى الجلاء ببنغازي، في تصريحات صحفية، مساء اليوم، إن المستشفى استقبل جثتين لمواطنين مصريين هما عمران عبد الخالق أحميدة ( 38 عاماً) ، وحسين سيد الزين ( 64 عاماً) ، جراء سقوط قذيفة بمنطقة سكانهما بحي جليانة القريب من منطقة الإشتباكات بحي الصابري بمدينة بنغازي ، ما ادى إلى مقتلهما في الحال.

وأضافت، أن الجثتين تم نقلهما إلى مركز بنغازي الطبي 1200 لعرضهما على الطب الشرعي.

يذكر أن مدينة بنغازي تشهد قتالا عنيفا بين قوات الجيش الليبي وقوات مجلس شورى ثوار بنغازي ، ما أدى إلى مقتل وإصابة العشرات.

 

* الفيوم: حملة اعتقالات واسعة بيوسف الصديق

شنت ميليشيات الانقلاب عصر اليوم حملة اعتقالات واسعة على عدد من قرى مركز يوسف الصديق بسيارة ميكروباص وأفراد يرتدون زى مدنى.

أسفرت الحملة عن اعتقال كل من سيد حميده مفتش بوزارة الصحة 35 سنة -بركة القبلية -احمد رمضان جمعه 15 سنه طالب -بطن إهريت.

قامت بترويع الاطفال وتحطيم أثاث المنازل وسط أستياء من الاهالى.

 

*غدا.. أولى جلسات إعادة محاكمة مبارك ونجليه في “القصور الرئاسية

تبدأ، غدا السبت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، نظر أولى جلسات إعادة محاكمة الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك ونجليه علاء وجمال، في قضية إهدار المال العام في قصور الرئاسة والاستيلاء على أكثر من 125 مليون جنيه من المخصصات المالية للقصور.

ومن المقرر أن يأتى مبارك ونجليه بالملابس العادية وليس بملابس السجن لإخلاء سبيلهم جميعا من جميع القضايا المتهمين فيها، ويحضر نجليه من منزلهما في سيارتهما الخاصة إلى مقر المحاكمة، بينما سيتم نقل مبارك بالطائرة الهليكوبتر نظرا لحالته الصحية السيئة وأنه لا يزال يقيم بمستشفى المعادى العسكري

وتأتي إعادة محاكمة مبارك في ضوء الحكم الصادر من محكمة النقض في شهر يناير الماضي، بنقض “إلغاء” الحكم السابق صدوره من محكمة الجنايات، بمعاقبة “مبارك” بالسجن المشدد لمدة 3 سنوات، ومعاقبة نجليه علاء وجمال بالسجن المشدد لمدة 4 سنوات لكل منهما.

 

 

*الحراك الثوري ليوم الجمعة 3 إبريل 2015

سطّر ثوار وأحرار وحرائر الوطن ملحمة بطولية جديدة فى وجه آلة القمع العسكرية، مع تدشين فعاليات أسبوع “الثورة لن تركع”، وأنطلقوا فى فعاليات متنوعة ما بين الوقفات والمسيرات والسلاسل البشرية بختلف مدن وميادين محافظات الجمهورية في مشهد ثوري مهيب، للمطالبة برحيل الحكم العسكري الفاشل وإسقاط الانقلاب الدموي واستعادة الحقوق المغتصبة.

وأكتسي نهار الجمعة، بجموع من البشر تتحرك فى موجات متتابعة فى فعاليات حاشدة تحدت غاز وخرطوش الانقلاب واعتداءات البلطجية، حيث شهدت القاهرة –العاصمة- مسيرات ضخمة انطلقت من المعادي، والمقطم وحلوان، وحدائق حلوان، ومدنية نصر، والقاهرة الجديدة، وعين شمس، والمرج، والمقطم، وعزبة النخل، فضلا عن 3 مسيرات من المطرية تصدت لهجمات العسكر.

وانتفض ثوار الجيزة، عقب صلاة الجمعة، بأكثر من 12 تظاهرة حاشدة جابت شوراع المحافظة،

من منطقة المهندسين، وكرداسة، وبنى مجدول، وبرقاش، والصف، و6 أكتوبر، والطالبية، والعياط، وامبابة، وناهيا، والمنصورية.

وشهدت بني سويف 3 فعاليات حاشدة، حيث انطلقت مسيرتان من قريتي ميدوم وأشمنت، كما نظم أهالي قرية مناشي أبو صير سلسلة بشرية ضد أحكام الإعدام، فيما تواصل حصار قرية الميمون من قبل مليشيات العسكر، وشارك أهالى القليوبية فى عدة تظاهرات انطلقت عقب صلاة الجمعة، من منطقة الخصوص، والعرب.

وواصل ثوار الإسكندرية حراكهم الثورى الرافض لحكم العسكر، بمسيرات حاشدة، من الحضرة الجديدة والعجمى وترعة الرمل والسيوف وأبو قير والعامرية، وانتفض ثوار بكفر الشيخ، بعدة فعاليات من قرية السباعة ببلطيم، ودسوق، وضواحى المحافظة، كما شهدت محافظة بورسعيد فعاليات ثورية منددة بالانقلاب الفاشي.

ونظم ثوار الشرقية، العديد من الفعاليات فى مدن وقرى أولاد صقر وكفر صقر وههيا والحسينية وفاقوس والنكارية بالزقازيق، تنوعت بين المسيرات والسلاسل والوقفات، كما واصل ثوار منوف ومدينة السادات بالمنوفية، وأجا ونبروه بالدقهلية، والإسماعيلية، والزرقا والبصارطة  بدمياط والسنطة بالغربية وإسنا بالأقصر، وقنا، وغيرها من مدن ومراكز المحافظات بالجمهورية فعالياتهم المناهضة لحكم العسكر والمطالبة بعودة الشرعية

وردد المشاركون الهتافات والشعارات المناهضة لحكم العسكر وجرائم سلطات الانقلاب، وسط تفاعل ومشاركة واسعة، رافعين صور لشهداء والمعتقلين وأعلام مصر وصور الرئيس الشرعي للبلاد الدكتور محمد مرسي وشارات رابعة العدوية، ولافتات تندد بتردي أحوال البلاد.

وطالب الثوار بوقف نزيف الانتهاكات بحق شرفاء وأحرار وحرائر الوطن، وتطهير المؤسسات والانتصار للحرية والكرامة الإنسانية، والإفراج عن المعتقلين والقصاص لدماء الشهداء. 

وأكد المشاركون فى فعاليات “الثورة لن تركع” تواصل النضال والحراك الثوري السلمي، حتى تعود الحقوق المغتصبة، ومكتسبات ثورة 25 يناير التي انقلب عليها قادة الانقلاب العسكري الدموي

 

*مقتل 15 جنديا في هجمات على نقاط أمنية في سيناء

قتل 15 جنديا على الأقل ومدنيان أمس الخميس في خمس هجمات متزامنة في شمال سيناء على نقاط تفتيش للجيش المصري.

وأعلن مسؤولون محليون في الشرطة ان “ارهابيين” أطلقوا النار مستخدمين اسلحة رشاشة وقاذفات صواريخ على جنود عند خمسة حواجز مرور، معظمها في جنوب الشيخ زويد على مسافة نحو 15 كلم شرق العريش كبرى مدن شمال سيناء.
فيما قالت مصادر طبية إنه جرى نقل القتلى والمصابين الى مستشفى العريش العسكري، واستقبلت مستشفيات بمدينتي الشيخ زويد والعريش بعض المصابين من المدنيين، وعددهم نحو 10 أشخاص، جروحهم متبانية جراء تبادل النيران بين المسلحين والقوات الأمنية.
وحلقت طائرة عسكرية فى سماء المنطقة، وأطلقت القوات الأمنية في كافة نقاط التفتيش نيرانا تحذيرية، وسط حالة من التأهيب.
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها على الفور عن الهجومين، غير أن قوات الأمن عادة ما تحمل المسؤولية لـ”متشددين إسلاميين” في سيناء، على حد وصفها.
وهاجم المسلحون حاجزين عسكريين في منطقتي الخروبة وقبر عمير في الشيخ زويد, واستهدفوا بشكل متزامن ثلاثة مواقع عسكرية وأمنية أخرى. وقال مصدر صحفي أن الهجمات المنسقة بدأت بتفجير سيارة إسعاف ملغمة مسروقة في كمين, مشيرا إلى تعرض أربعة كمائن أخرى لهجمات متزامنة.
وأضاف أن المهاجمين استخدموا قذائف صاروخية وأسلحة رشاشة في هذه الهجمات, وهو ما كانت أشارت إليه مصادر أمنية مصرية. وقال أيضا إن الهجمات الجديدة في سيناء تأتي في ظل عمليات عسكرية للقوات المصرية ضد من تصفهم السلطات بالتكفيريين, في إشارة إلى مسلحي “ولاية سيناء” المبايعة لـتنظيم الدولة الإسلامية.
من جهتها, قالت مصادر أمنية بسيناء إن القوات المتمركزة في الكمائن المستهدفة استبسلت في الدفاع عنها وقتلت 15 من المهاجمين. كما قالت مصادر عسكرية إن طائرات الأباتشي قصفت عدة أهداف جنوب قبر عمير يعتقد أنها لسيارات المهاجمين.
ويرجح أن المهاجمين على صلة بما يسمى “ولاية سيناء”, وهو التنظيم الذي كان يسمي نفسه “أنصار بيت المقدس” قبل أن يبايع تنظيم الدولة. وكان هذا التنظيم تبنى معظم الهجمات التي استهدفت القوات العسكرية والأمنية المصرية شمالي سيناء في الأشهر القليلة الماضية.
وكان من بين أعنف عمليات تنظيم ولاية سيناء العملية التي استهدفت مقار عسكرية في شمالي سيناء نهاية كانون الثاني الماضي، وأوقعت عشرات القتلى في صفوف الجيش المصري. ورد الجيش والأجهزة الأمنية بحملات عسكرية وأمنية شملت تدمير مئات المنازل برفح قرب الحدود مع قطاع غزة, فضلا عن تدمير مزيد من الأنفاق

 

*أسرة “عبد الله عمرة” تستنكر الحكم عليه بالسجن 4 سنوات

استنكرت أسرة عبدالله عمرة -الطالب بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر فرع الزقازيق- الحكم عليه من قبل قضاة العسكر بالسجن 4 سنوات، على خلفية اتهامه بتهم لا صلة له بها، لرفضه الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم.

وقالت الأسرة إنها أحكام ظالمة ومسيسة وجائرة، صدرت من قضاة فسدة يأتمرون بأوامر العسكر، ففى الوقت الذى يصدرون فيه الأحكام على مبارك ورموز نظامه بالبراءة، تقضى بالأحكام القاسية والجائرة على خيرة شباب وأحرار مصر الرافضين لحكم العسكر.

كانت محكمة جنح الزقازيق الانقلابية، قد قضت مساء أمس الخميس، بالحبس 4 سنوات للطالب عبد الله عمرة، بكلية أصول الدين فرع الزقازيق، بعدما تم اعتقاله من داخل سكنه الجامعى بتاريخ 16-12-2014 بسجون العسكر ليصدر الحكم الجائر عليه بالأمس

 

*بالمستندات .. في عهد الانقلاب: مسجل خطر رئيسًا لجهاز النظافة بكفر الدوار

عينت محافظة البحيرة في عهد الانقلاب “مسجل خطر” رئيساً لجهاز النظافة بمجلس مدينة كفر الدوار، بالمحافظة.
ونشرت جريدة التحرير “الداعمة” للانقلاب مستندات تؤكد أن “عوض محمد إبراهيم” مسجل شقى خطر الفئة (ب)، وسبق اتهامه في 7 قضايا تزوير مستندات والضرب والنصب.
فيما تشهد مدينة كفر الدوار خلال الأشهر الماضية تراكما لأطنان القمامة بالشوارع نتيجة إهمال المسئولين بجهاز النظافة، مما دعا الأهالى لتنظيف الشوارع بأنفسهم.

 

*هل تنتظر السعودية خيانة السيسي لعاصفة الحزم؟

قال القيادي الحوثي، هادي العجيلكي، إنهم باتوا يملكون “صواريخ روسية من طراز عالي”، وإن هذا الأمر “سيغير استراتيجية السعودية” في عمليات عاصفة الحزم ضد الحوثيين، والتي بدأت الخميس 26 مارس.

ونقلت وكالة فارس للأنباء، عن “العجيلكي”، أن “الصواريخ الروسية المتطورة جدًا قد وصلت لنا”، مضيفًا أن “أجهزة الاستخبارات العربية عاجزة عن تحديد عدد الصواريخ ومكانها“.

وعرض الإعلامي أحمد منصور، عبر صفخته على موقع “فيس بوك”، تسجيلًا مصورًا، قال فيه، إن قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي “يطمئن الحوثيين وكذلك عبدالله صالح رغم مشاركته وتأييده لتحالف عاصفة الحزم“.

ويظهر في التسجيل المصور، السيسي، وهو يوجه كلمةً لليمنيين، يقول فيها: “الجيش المصري لمصر فقط، ولن يحمي سوى مصر“.

وعلق الناشط بسام القاضي، على التسجيل، قائلًا: “يبدو أنه تصريح مجتزئ، لكن السعودية منذ البداية لم تعطِ الأمان للسيسي، فقد استعانت بالأقرب إليها، والسيسي عرف بالضربة إعلاميًا وأيدها متأخرًا“.

يأتي هذا في الوقت الذي تنسق فيه الرياض مع إسلام آباد (العاصمة الباكستانية) بشأن عاصفة الحزم، إذ زار وفد دبلوماسي وعسكري باكستاني رفيع المستوى، الرياض، للوقوف على طبيعة المساعدات التي يمكن أن تقدمها إسلام آباد للسعودية وحلفائها، في ضرباتهم ضد الحوثيين، بما فيها التدخل البري المحتمل؛ حسب ما أفادت به روسيا اليوم.

في المقابل، رحب حزب المؤتمر الشعبي العام، الذي يرأسه الرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح، بما ورد في حديث السيسي، الذي أشار فيه إلى أن مهمة الجيش المصري هي الدفاع عن مصر فقط.

وقال الناطق الرسمي باسم المؤتمر الشعبي، عبده الجندي، في حديث لوكالة خبر للأنباء التابعة لـ”صالح”، إن “موقف مصر يؤهلها إلى استضافة كل الأطراف السياسية الموقعة على المبادرة الخليجية، وكذا اتفاق السلم والشراكة، والبدء بالحوار من حيث انتهى“.

من جانبه قال الكاتب السعودي، جمال خاشقجي، في تغريدة له على “تويتر”، إن الجزائر بلد مريح، تختلف معنا بكل وضوح فنتعامل معها باحترام لوضوحها، رغم العتب، المشكلة مع حليف يبطن مالا يظهر“.

وعلق الناشط اليمني بسام القاضي، على التغريدة قائلًا: “ربما يفسر هذا الكلام الكثير مما نقوله بشأن السيسي، بخاصة بعد ترحيب رجال عبد الله صالح بالأمر“.

فيما علق مراسل الجزيرة في باكستان الدكتور أحمد موفق زيدان، بأن المقصود من التغريدة هو السيسي قائلا: “أول حرف من اسمه السيسي

https://www.youtube.com/watch?v=8-IQRpOWDOQ

 

*العفو الدولية”: سلطات الانقلاب تعاقب الشهود في قضية مقتل “الصباغ

اعتبرت منظمة العفو الدولية، أن إحالة سلطات الانقلاب لنحو 17 ناشطة في مجال حقوق المرأة للجنايات على خلفية مقتل الناشطة شيماء الصباغ محاولة للتغطية على الجرائم التي ترتكبها قوات أمن الانقلاب.

اتهمت المنظمة في بيانها اليوم الجمعة، سلطات الانقلاب بتوجيه اتهامات مبالغة من خرق قانون التظاهر إلى 17 ناشطة من بينهن عزة سليمان، التي تقدمت للشهادة في قضية مقتل شيماء الصباغ، التي لقيت مصرعها أثناء فض قوات الأمن مظاهرة في وسط القاهرة يناير الماضي.

وشدد البيان، على أن «توجيه اتهامات للشهود في القضية هو محاولة للتغطية على حادث آخر من الاستخدام المفرط والمميت للقوة من جانب قوات الأمن لسحق الاحتجاجات السلمية.

وقال سعيد بومدوحة، القائم بأعمال مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: “يبدو أن قوات الأمن قررت معاقبة الشهود الذين تقدموا للإدلاء بشهادتهم التي تدينهم في قضية مقتل الصباغ»، داعيًا إلى إسقاط هذه التهم فورًا عن الناشطات، والانخراط في تحقيقات جادة لإدانة المسؤولين عن قتل «شيماء».

وأشار إلى أن قوات الأمن قتلت خارج إطار القانون المئات منذ ثورة 25 يناير، وتم إجراء تحقيقات معظمها فشلت في إدانة أي مسؤول، وفي قضية مقتل الصباغ أحيل للمحاكمة ثلاثة ضباط لكن لم يتم بعد القبض عليهم أو إعطاء موعد للمحاكمة، وهو ما يشير إلى انتهاء التحقيقات كما انتهت إليه الجرائم السابقة».

يمثل قيادات حزب التحالف الشعبى الاشتراكى، غدًا السبت، أمام محكمة الجنايات، بتهمة خرق قانون التظاهر، خلال المسيرة التي نظموها في ذكرى ثورة يناير الماضية، الأمر الذي انتهى باستشهاد شيماء الصباغ القيادية بالحزب.

 

*شباب المطرية يتصدون لمليشيات الانقلاب ويواصلون مسيرتهم

هاجمت قوات أمن الانقلاب، عقب صلاة الجمعة اليوم، إحدي التظاهرات الحاشدة التى انطلقت من منطقة المطرية بالقاهرة، باستخدام الغاز المسيل للدموع والخرطوش والرصاص الحى فى الهواء

وتصدى شباب المتظاهرين للهجوم وعاودوا التجمع فى الشوارع الجانبية مرة آخرى، مصممين على استكمال تظاهراتهم الثورية المنددة بجرائم قوات الانقلاب العسكري، والمطالبة بالإفراج عن المعتقلين وعودة الشرعي.

 

*حذف قنوات سنية من «النايل سات» واستبدالها بـأخرى “شيعية”

تم حذف عدد من القنوات العراقية التي تبث منهجًا سنيًا داخل العراق، بعد أن تدنت نسبة المشاهدة لها وعدم قدرتها على دفع قيمة التعاقد بينها وبين هيئة الاستثمار.

وذكرت هيئة الاستثمار، أنه لاتوجد أهداف سياسية وراء قرارات غلق هذه القنوات وإنما لعدم قدرتها على المنافسة، نافيًا أن تكون الحكومة العراقية الشيعية التي يقودها حيدر العبادي قد طلبت إغلاق هذه القنوات.

وشن “ائتلاف آل البيت والصحب”، هجومًا عنيفًا على الحكومة الانقلابية بسبب ارتفاع عدد القنوات الشيعية على القمر المصري “النايل سات”، الذي تمتلكه الحكومة المصرية، قائلاً إن “هناك العديد من القضايا التي تنظرها المحاكم المصرية والتي تطالب بوقف بث هذه القنوات التي تبث الفتن داخل مصر وخارجها“.

وأكد الائتلاف أنه يقوم بحمله لوقف القنوات الشيعية، مشيرًا إلى أن هناك عدد من القنوات الشيعية التي سيتم المطالبة بإغلاقها في القريب العاجل ومنهاالأنوار – الأنوار الثانية ( العراق) – النجف -أمشرف – هادى 2 – العقيلةالحجة – الإيمان – السفير – أهل البيت – فورتين – المهدى – الكوت – كربلاءصوت العترة – العهد- المنار – سحر1 – سحر 2 – هدهد للأطفال وطه للأطفال، والبقيع – هادى للأطفال – أنوار الحسين – الولاية – قناة الأفلام الإيرانية المعارف – أهل البيت فارسى – المودة – الزهراء – أفاق – الوحدة – برس تى فى – الإمام الرضا، والدعاء – الفرات“.

وقال علاء السعيد، مؤسس الائتلاف، إن “هناك بطئًا داخل المحاكم المصرية في الفصل في تلك القضايا”، مطالبًا بالإسراع في إصدار الأحكام، ووقف بث القنوات الشيعية فورًا، مضيفًا أن “هناك 75 قناة شيعية تدور في نفس مدار القمر الصناعي المصري 7 غرب، بالإضافة إلى مايقرب من 7 قنوات شيعية تبث عليه رسميًا“.

وذكر أن الحكومة المصرية تقول إنها مجبرة على عرض هذه القنوات لأنها تدور في نفس مدار القمر المصري”، في حين أنها يمكن أن تتخذ مجموعة من الإجراءات التي من خلالها تستطيع وقف هذه القنوات أو التشويش عليها، ولكنها لاتفعل ذلك حيث تريد الأموال على حساب أي شيء آخر“.

وأضاف “أقل شيء يمكن أن تدفع أقل قناة هو 22 ألف دولار شهريا وذلك للقناة التي تعمل بـ2 ميجا فقط، بالإضافة إلى أن هناك 600 ألف جنيه تأمين لكل قناة، لايمكن أن تردهم الحكومة للقنوات الشيعية، وبالتالي فإن غلق القنوات الشيعية سوف يؤثر سلبًا علي الدخل الذي يدره النايل سات، ولذلك فإن الحكومة تتحجج لعدم غلق هذه القنوات“.

وتابع فيما يخص القنوات التي تبث داخل العراق، فإنه يتوقع أن تكن جميعها شيعية، وذلك لأن العراق ستصبح قريبًا ولاية “إيرانية” فقد أصبحت تخضع بالكامل لولاية الفقيه ولم تعد دولة عربية”، لافتًا إلى أنه ليس من المستغرب أن يتم وقف بث القنوات السنية داخل العراق.

الجدير بالذكر أن قناة “الكوثر الشيعية”، قد أكدت أنها قامت بتصوير 14 حلقة تليفزيونية من داخل مسجد الحسين بالقاهرة، وسيتم إذاعتها قريبًا، في وسط حالة من الصمت المريب، الأمر الذي وصفه ناشطون ومتابعون للملف الشيعي بأنه تحول مصري نحو التقرب لإيران والنظام الشيعي”، مستنكرين الصمت الغير مبرر من حكومة المهندس إبراهيم محلب، عن النشاط الشيعي في مصر.