السبت , 6 يونيو 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : وقفة (صفحة 4)

أرشيف الوسم : وقفة

الإشتراك في الخلاصات

وقفة أمام جامعة الأزهر احتجاجاً على التمدد الشيعي داخل مصر

وقفة أمام جامعة الأزهر احتجاجاً على التمدد الشيعي داخل مصر

وقفة أمام جامعة الأزهر احتجاجاً على التمدد الشيعي داخل مصر

وقفة أمام جامعة الأزهر احتجاجاً على التمدد الشيعي داخل مصر

شبكة المرصد الإخبارية

 

نظمت اليوم مجموعات إسلامية وقفة احتجاجية أمام جامعة الأزهر للإعتراض على وجود السفير الإيرانى داخل الجامعة معترضين ايضا على استقبال اى قيادة ايرانية تحت أى مسمي سواء زيارة سياسية او للسياحة.

وكانت مجموعات إسلامية أعلنت عن تنظيم وقفة احتجاجية، الجمعة، أمام جامعة الأزهر لمنع مجتبي آماني، السفير الإيراني، من دخول الجامعة.

وشارك في وقفة الجمعة حركات وتيارات إسلامية مختلفة من بينها حركة «ثوار مسلمون»، وحركة «أمتنا»، وائتلاف «المسلمين للدفاع عن الصحابة»، عقب صلاة المغرب، لإعلان رفضهم أي تواجد شيعي داخل مصر وتحذير المواطنين منهم ومن معتقداتهم.

eg v shi3at1

وكانت حركة ثوار مسلمون أعلنت في بيان لها بصفحتها في شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك :

قلناها زمان وهنقولها فى كل وقت وفى كل مكان

نرفض تواجد الشيعة الايرانيين على ارض مصر

نطالب بطرد الماجوسى ( مجتبى آمانى ) جاسوس ايران فى مصر

واضافوا: سنعلنها بكل قوة نرفض تواجد الشيعة الايرانين على أرض مصر ، اليوم موعدنا لاعلان رفضنا تواجد الشيعة الايرانيين على ارض مصر ، الخامسه مساء امام البوابة الرئيسية لجامعة الازهر

 

وقفة أمام منزل الرئيس مرسي بالتجمع الخامس بعد صلاة الجمعة

وقفة أمام منزل الرئيس مرسي بالتجمع الخامس

وقفة أمام منزل الرئيس مرسي بالتجمع الخامس

وقفة أمام منزل الرئيس مرسي بالتجمع الخامس بعد صلاة الجمعة

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

ناشد ياسرالسري مدير المرصد الإعلامي الإسلامي أبناء الشعب المصري أفراداً وجماعات نصرة سجناء العقربضحايا المخلوع مبارك ولم يفرج عنهم حتى الآن في عهد الرئيس مرسي الذي كان قد وعد بإغلاق ملف السجناء.

وقال : أدعو أنا العبد الفقير إلى الله ، ياسر السري ذوي النخوة والمروءة والشهامة والعلماء والدعاة وطلبة العلم وكافة المهتمين بقضايا المسلمين وحقوق الإنسان في مصر إلى المشاركة في الوقفة أمام منزل الرئيس مرسي بالتجمع الخامس بعد صلاة الجمعة القادمة من أجل المطالبة بإطلاق سراح السجناء ضحايا مبارك والقابعين بسجن العقرب في منطقة سجون طرة ورفع الظلم عنهم ومنحهم الحرية .


يا شعب مصر : إن بقاء هؤلاء في السجن وصمة عار في جبيننا جميعا وإن استنقاذهم مسئوليتنا جميعا، ومن يسكت عن الظلم وهو قادر على أن يدفعه ولو بكلمة مشارك فيه. . وما سعينا في فكاكهم إلا سعي لعتق رقابنا من سخط الله عز وجل . لا مفر من أداء واجب النصرة ..

 

وفيما يلي نص البيان :

 

(وإن استنصروكم في الدين فعليكم النصر)

 

بعد صلاة الجمعة 10 جمادى الأول 1434هـ الموافق 22 مارس 2013م

والجمعة القادمة 29 مارس 2013م

 

وصلتني رسالة من الإخوة السجناء السياسيين ضحايا المخلوع مبارك وما زالوا في السجن حتى بعد الثورة وبعد تولي الرئيس مرسي الرئاسة وعدم الوفاء بالوعد بإغلاق ملف السجناء .

ومن ناحيتي أناشد أنا / ياسر السري جميع الشرفاء من أبناء الشعب المصري نصرة هؤلاء السجناء عملاً بقول الله تعالى ( وإن استنصروكم في الدين فعليكم النصر) . . وأذكركم واذكر نفسي بقول الله تعالى : ( والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض ) ، وقال نبينا صلى الله عليه وسلم ( المسلم أخو المسلم لايظلمه ، ولا يخذله ، ولايسلمه ) رواه مسلم

وقال : ( ما من امرئ مسلم يخذل امرءاً مسلماً في موضع تنتهك فيه حرمته، وينتقص فيه من عرضه، إلاّ خذله الله في موضع يحب فيه نصرته،وما من امرئ ينصر مسلماً في موضع ينتقص فيه من عرضه، وتنتهك فيه حرمته، إلاّ نصره الله في موضع يحب فيه نصرته) رواه أبو داود

إنّ تخليص الأسرى من أعظم فرائض الدين ، وأوجب واجباتـه ، والتقاعس عن نصرتهم موجـب لأشد العقوبات من الله تعالى ، ذلك أنهم قد باتوا أشد الحاجة إلى النصرة.

وأقول : أيها الناس .. أيها الأوفياء .. أيها الأحرار .. يا من ترفضون الظلم ..

لا بد لكم من وقفة شجاعة في وجه الظلم والعدوان .. ارفعوا أصواتكم لرفع الظلم


إنكم مدعوون أفراداً . . وجماعات . . ومنظمات . . وهيئات . . للمشاركة

وهذا نص النداء الذي وصلني من السجناء فك الله أسرهم :

الى كل حر وشريف

الى كل من ذاق الظلم والأسر

نحن ندعوكم لدعم قضيتنا.. نحن من ظلمنا وذقنا الذل والتعذيب في أمن الدولة في النظام السابق.. نحن عذبنا نحن وأطفالنا ونساؤنا وتم تلفيق القضايا لنا.. قضايا كلها من تأليف أمن الدولة.. ومقدمات التحقيق فاسدة والنتيجة ظالمة!

ومع ذلك لازلنا نعذب الى الأن نحن وأهالينا في السجون ويضيق علينا أشد التضيق..ذلك في حين أن مبارك ومن معه ينعمون ويهنئون بعيشة تشبه عيشة الفلل والقصور وتضرب لهم التحية العسكرية إجلالا وتعظيما.

ننشدكم الله في أنفسنا ونسائنا وأطفالنا..نرجو الدعم وعمل وقفات ابتداء من الجمعة القادمة أمام منزل الرئيس في التجمع الخامس بعد صلاة الجمعة..مع عمل التغطية الإعلامية الكافية.

ونخص بالذكر أبناء الحركة الإسلامية الذين ذاقوا الظلم والأسر والتعذيب..وما أكثرهم!

ونذكركم بحديث أعمى وأقرع وأبرص من بني اسرائيل .. فاشكروا نعمة الحرية بالدفاع عنا ونحن نفتن في ديننا وأهالينا ويضيق علينا في السجون.

ونذكركم قضيتنا أهم وأعدل القضايا .. فانصرونا قبل أن تقفوا موقف تنادوا فيه على من ينصركم فلا يجيب!

قالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : «مَا مِنْ امْرِئٍ يَخْذُلُ امْرَأً مُسْلِمًا فِي مَوْضِعٍ تُنْتَهَكُ فِيهِ حُرْمَتُهُ، وَيُنْتَقَصُ فِيهِ مِنْ عِرْضِهِ، إِلَّا خَذَلَهُ اللَّهُ فِي مَوْطِنٍ يُحِبُّ فِيهِ نُصْرَتَهُ. وَمَا مِنْ امْرِئٍ يَنْصُرُ مُسْلِمًا فِي مَوْضِعٍ يُنْتَقَصُ فِيهِ مِنْ عِرْضِهِ، وَيُنْتَهَكُ فِيهِ مِنْ حُرْمَتِهِ، إِلَّا نَصَرَهُ اللَّهُ فِي مَوْطِنٍ يُحِبُّ نُصْرَتَهُ» [أحمد وأبو داود].

وفي الأخير: أدعو أنا العبد الفقير إلى الله ، ياسر السري ذوي النخوة والمروءة والشهامة والعلماء والدعاة وطلبة العلم وكافة المهتمين بقضايا المسلمين وحقوق الإنسان في مصر إلى المشاركة في الوقفة أمام منزل الرئيس مرسي بالتجمع الخامس بعد صلاة الجمعة القادمة من أجل المطالبة بإطلاق سراح السجناء ضحايا مبارك والقابعين بسجن العقرب في منطقة سجون طرة ورفع الظلم عنهم ومنحهم الحرية .


يا شعب مصر : إن بقاء هؤلاء في السجن وصمة عار في جبيننا جميعا وإن استنقاذهم مسئوليتنا جميعا، ومن يسكت عن الظلم وهو قادر على أن يدفعه ولو بكلمة مشارك فيه. . وما سعينا في فكاكهم إلا سعي لعتق رقابنا من سخط الله عز وجل . لا مفر من أداء واجب النصرة ..


فهلموا.. هلموا.. الا هل بلغنا .. اللهم فاشهد .. والله من وراء القصد ،،،

ياسر السري

مدير المرصد الإعلامي الإسلامي

وقفة أمام منزل الرئيس مرسي بالتجمع الخامس بعد صلاة الجمعة

وقفة أمام منزل الرئيس مرسي بالتجمع الخامس بعد صلاة الجمعة

الإفراج عن نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ ومجموعة من النشطاء بعد اعتقالهم على خلفية وقفة احتجاجية لعائلات المختطفين

علي بن حاج

علي بن حاج

علي بن حاج : يصف تصريحات بن صالح وولد خليفة بتضليل الرأي العام

ويرد على مدلسي الذي يدافع عن حقوق الإنسان في جنيف ويدوس عليها بالجزائر

الإفراج عن نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ ومجموعة من النشطاء بعد اعتقالهم على خلفية وقفة احتجاجية لعائلات المختطفين

 

 شبكة المرصد الإخبارية

 

تم الإفراج عن نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ ومجموعة من النشطاء بعد اعتقالهم على خلفية تنظيمهم وقفة احتجاجية أمام البريد المركزي بالجزائر العاصمة لعائلات المختطفين صبيحة يوم أمس السبت 9 مارس 2013 وحسب كثير من المصادر لازال هناك بعض المعتقلين لم يتم اطلاق سراحهم .

وحسب مصادر شبكة المرصد الإخبارية قوات الأمن الجزائرية تعاملت بعنف شديد لتفريق الوقفة الإحتجاجية مستعملة العصي والهروات في وجه المحتجين الذين كان من بينهم كثير من كبار السن رجالاً ونساءا من أهالي المختطفين وتم ضرب الكثير منهم واعتقالهم بطريقة غير انسانية.

هذا وكان نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ الشيخ علي بن حاج قد ألقى كلمة هامة بعد صلاة الجمعة ليوم 25/4/1434هـ – الموافق 8/3/2013م بمسجد الوفاء بالعهد بحي القبة بالجزائر العاصمة نلخصها في النقاط التالية :

أولا : أوضح أن الاسلام الصحيح هو الذي نص عليه القران والسنة النبوية الشريفة وفهم السلف الأوائل لاسيما فيما أجمعوا عليه من قواطع الشريعة وأنه لا يجوز تفسير الإسلام تفسيرا يناقض ما أجمعت عليه الأمة كتفسير العلمانيين واللائكين.

ثانيا : استشهد بقول العلامة الشيخ عبد الحميد ابن باديس الذي بين أن أعظم فتنة أصابت العالم الإسلامي هي الإمام الجائر الذي يفسد البلاد والعباد على جميع الأصعدة ، واستشهد أيضا بقول الشيخ محمد الغزالي الذي قال أن الأمة الإسلامية ستستعصي على كل حل لا ينبع من دينها الإسلامي.

ثالثا : رد على رئيس مجلس الأمة بن صالح ورئيس المجلس الوطني الشعبي بن خليفة بمناسبة افتتاح الدورة الربيعية وقال أن العدالة التي يطالب بن صالح بوضع الثقة فيها هي عدالة فاقدة للاستقلالية وجائرة تطال الضعفاء ولا تحاكم الأقوياء وهي أداة في يد السلطة التنفيذية وكل ما يقال على لسان المسئولين من القمة إلى القاعدة بشأن العدالة ومحاربة الفساد إنما هي تصريحات فارغة هدفها الاستهلاك الإعلامي وتضليل الرأي العام في الداخل والخارج.

رابعا : ضرب مجموعة من الأمثلة للفساد وكيف ينجو منها كبار المفسدين بتواطؤ من السلطة نفسها.

خامسا : كشف زيف العصابة الحاكمة التي تعمل على تشويه الثورات وتصويرها عن طريق أبواقها الإعلامية بأنها من صنع الأيادي الأجنبية وتتهم كل من يحتج مطالبا بحقوقه بأنه صنيعة أمريكا أو قطر أو الصهيوني برنار لفي بينما تتعامل هذه العصابة مع هؤلاء جميعا سياسيا واقتصاديا وأمنيا وعسكريا وهذا تناقض صارخ ففي الوقت الذي يلتقي سلال مع هؤلاء يتهم أبناء الجنوب البطالين بأنهم شرذمة ولا شك أن هذا الاتهام يمس بكرامتهم مما دفعهم إلى تنظيم وقفة احتجاجية في مدينة ورقلة يوم الخميس 14 مارس 2013 دفاعا عن كرامتهم التي مست.

سادسا : تحدث عن مكانة المرأة في الإسلام وعن حقوقها المشروعة ورد ردا قويا عن الجهات المشبوهة في السلطة أو المعارضة التي تريد أن تجعل من المرأة المسلمة أداة صراع وخصام وتدميرا للأسرة والمجتمع وقال إن الشعب الجزائري شعب مسلم لا يقبل بالمفهوم الغربي للمرأة حيث أصبحت سلعة مبتذلة  ونصح الإخوة الحاضرين بالتمسك بالنظرة الإسلامية الشرعية للمرأة المسلمة وأن تمارس جميع حقوقها في إطار أحكام الشريعة الاسلامية وأنه لا يكرم المرأة المسلمة إلا كريم ولا يهينها إلا لئيم وأن الحاكم المسلم مطالب شرعا بحماية حقوق المرأة وكرامتها في إطار الشرع والآداب الإسلامية وذكرهم بنقول أهل العلم والفقه في الدين وتساءل بأسلوب استنكاري عن سلوك رئيس الدولة بوتفليقة الذي لم يخرج منذ أكثر من سنة للشعب الجزائري ويجتمع ببعض شرائحه الذين يحتجون في كل يوم في أكثر من قطاع وسكت عن حوادث جسام مرت بها البلاد منها غزو فرنسا لمالي والتزم الصمت المطبق ولكنه صارع إلى الاجتماع بالنساء والحديث معهن والاجتماع بهن بمناسبة العيد العالمي للمرأة بينما الرجال والشباب والنساء المحتجات المطالبين بحقوقهم يتعرضون للإهانة والضرب والمتابعات القضائية وتعنيف ومطاردة قوات التدخل والقبعات الزرق والمحاكمات الصورية فما هو سر هذا التصرف الغريب من القاضي الأول في البلاد.