أخبار عاجلة
الزهار يطالب إعادة النظر في إتفاق الدوحة ويقر بخلافه مع مشعل

الزهار يطالب إعادة النظر في إتفاق الدوحة ويقر بخلافه مع مشعل

الزهار يطالب إعادة النظر في إتفاق الدوحة ويقر بخلافه مع مشعل
الزهار يطالب إعادة النظر في إتفاق الدوحة ويقر بخلافه مع مشعل

الزهار يطالب إعادة النظر في إتفاق الدوحة ويقر بخلافه مع مشعل

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

فجر عضو المكتب السياسي لحركة حماس محمود الزهار قنابل سياسية في مقابلة خاصة مع موقع “Iran’sView” تضمنت تصريحات لافتة وجريئة، وأقر الزهار بوجود خلافات داخل حركة حماس ولكنها كما يقول لا تؤدي إلى انقسامات بين الحركة، مؤكداً ذلك بقوله: ” يوجد خلافات، ولكن يجب أن تحترم، فلسنا نسخة تبصم على كل ما يقوله أي رئيس”.

وفيما يتعلق بالحريات العامة قال الزهار “الحريات أمر أساسي، ولكن إخواننا يرشحون أنفسهم في الانتخابات وهذا يعتبر ترشيحاً للسجن!، كما أن أي عملية اعتقال في غزة تتم وفق القانون ولا حصانة لمن أخطأ بحق القانون”.

أما عن موقف حماس من اتفاقية كامب ديفيد التي وقعت بين إسرائيل ومصر قال الزهار “الإخوان المسلمون لم يوقعوا عليها، كما أن مصر دولة حضارية تحترم اتفاقياتها الدولية وكامب ديفيد بالرغم من مساوئها فقد حققت إنجازاً بطرد الكيان من الأراضي المصرية، وهل من المعقول إلغاء تلك الاتفاقية؟. أما بخصوص اتفاقية الغاز فيمكن للحكومة المصرية مراجعتها وهذا ما حصل بالضبط”.

وفيما يخص الدعم القطري تساءل الزهار: ” من يلعب سياسة دون أن يكون له مصلحة خاصة؟ وإذا كانت لقطر مصلحة في الموضوع ما المانع؟، لكننا نأخذ الدعم من قطر دون أي شروط فطالما لا تؤثر مصالحها على المقاومة وسياستها وبرنامج الإصلاح نحن نقبل، ونحن لا نقبل المساعدات المشروطة”.

ونفى الزهار موافقة حماس على حل الدولتين وحدود ٦٧ كأرض فلسطينية فقط وقال “نحن نعتبر فلسطين دولة واحدة على كامل ترابها والحل المؤقت لا يعني التنازل عن حقنا في أرض فلسطين، وإذا طرد الاحتلال من الضفة فهذا لا يعني تنازلنا عن باقي الأرض الفلسطينية” وأردف قائلاً :” هناك فرق بين الحلول السياسية والتنازل عن الحقوق ونقبل بالحلول السياسية المؤقتة لكن دون التنازل عن الأرض أو حق العودة أو المساس بالمقدسات أو العقيدة”.


وفي ملف المصالحة طالب الزهار بإعادة النقاش في ملف اتفاق الدوحة الذي تم بموجبه إسناد رئاسة الوزراء للرئيس عباس مؤكداً أن هذا الملف خاضع للنقاش في المرحلة القادمة.
وحول معبر رفح والأنفاق قال الزهار أنه لا يوجد اتفاق مع مصر على إغلاق الأنفاق مشيراً إلى أن فتح المعابر بطريقة عادية سيتم بعد استقرار حكومة مصر حيث سيكون هناك مشرفين على الضرائب والأمن ويتم التبادل مع مصر بشكل رسمي.

عن Admin

اترك تعليقاً