أخبار عاجلة
وفد السفارة المصرية في واشنطن يزور المواطن المصري طارق السواح المعتقل بغوانتانامو

وفد السفارة المصرية في واشنطن يزور المواطن المصري طارق السواح المعتقل بغوانتانامو

وفد السفارة المصرية في واشنطن يزور المواطن المصري طارق السواح المعتقل بغوانتانامو
وفد السفارة المصرية في واشنطن يزور المواطن المصري طارق السواح المعتقل بغوانتانامو

وفد السفارة المصرية في واشنطن يزور المواطن المصري طارق السواح المعتقل بغوانتانامو

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

زار وفد من السفارة المصرية في واشنطن المواطن المصري طارق السواح بعتقل غوانتانامو، حسب بيان اصدرته وزارة الخارجية المصرية أمس الأحد.

وقال البيان إن الوفد زار سجن غوانتانامو يومىّ 18 و19 مارس والتقى السواح، المعتقل فى غوانتانامو، وذلك فى إطار الجهود التى تقوم بها الوزارة لرعاية مصالح المواطنين فى الخارج، بما فى ذلك زيارة المعتقلين فى سجون الدول الأخرى وتقديم الخدمات القنصلية لهم.


وأضاف البيان أن الوفد، الذى التقى بالسواح لمدة ساعتين ، اطلع على الظروف المعيشية الخاصة به بما فى ذلك حالته الصحية الراهنة والرعاية التى يتلقاها فى هذا الصدد.


وتابع البيان ان محمد عمرو وزير الخارجية كلف مساعده للشؤون القانونية الدولية بالاتصال بأسرة السواح لاطلاعها على نتائج الزيارة وطمأنتها على وضعه.

من الجدير بالذكر وحسب المعلومات المتوفرة لدى شبكة المرصد الإخبارية فإن المواطن المصري طارق محمود أحمد السواح، والمحتجز في معتقل جوانتانامو الأمريكي منذ أوائل عام 2002 دون أن يقدم للمحاكمة.

تعرض للإهمال الشديد وتقاعس من الدولة في مساندة مواطن مصري تعرض للظلم على مدى أكثر من عقد كامل رغم المناشدات المتكررة منه ومن أسرته ومحاميه للحكومة المصرية لكي تطالب باسترداده بعد أن عبر عن رغبته في العودة الطوعية إلى مصر، خاصة وأنه لم تسبق إدانته بأي أحكام جنائية في أي من مصر أو الولايات المتحدة.

سبق أن زاره وفد من مسئولي جهاز أمني مصري داخل محبسه في جوانتانامو منذ بضعة سنوات في عهد المخلوع مبارك للتحقيق معه ومحاولة الحصول على معلومات منه.

 كما سبق وأن وجه المحامي المنتدب للدفاع عن طارق السواح من وزارة الدفاع الأمريكية إلى وزير الخارجية المصري لمناشدته بأن تقدم الحكومة المصرية طلبا رسميا إلى نظيرتها الأمريكية لتسليم السواح.

طارق محمود أحمد السواح (مواليد محافظة الإسكندرية عام 1957، والحاصل على بكالوريوس الجيولوجيا من جامعة الإسكندرية) هو آخر المصريين المحتجزين في جوانتانامو بعد أن قامت السلطات الأمريكية بإطلاق سراح باقي المصريين على مدار الأعوام القليلة الماضية.

ومنذ دخوله إلى معتقل جوانتانامو سيء السمعة في أوائل عام 2002 لم يتم توجيه أي اتهام قانوني له على مدى سنوات.

وفي ديسمبر 2008 وجهت السلطات العسكرية لطارق السواح تهم التآمر لصالح تنظيم القاعدة وتقديم الدعم المادي لأنشطة إرهابية، إلا أن سلطات التحقيق فشلت على مدار أكثر من ثلاث سنوات في تقديم أي أدلة تثبت التهم الموجهة لطارق بل لم تقم بتقديمه لأي محاكمة جنائية من الأساس.

أصدرت السلطات العسكرية الأمريكية في أول مارس 2012 قرار بإسقاط التهم الموجهة لطارق السواح بناء على توصية من رئيس هيئة الادعاء العسكري، وهو ما يعني أن الفرصة أصبحت سانحة للحكومة المصرية للمطالبة الفورية بإعادته إلى مصر

عن Admin

اترك تعليقاً