أخبار عاجلة

متابعة متجددة . .الجمعة 2 مايو . . جمعة “زواج مصر من أمريكا باطل”

زواج مصرمتابعة متجددة . .الجمعة 2 مايو . . جمعة “زواج مصر من أمريكا باطل”

شبكة المرصد الإخبارية

*مسيرة مسائية حاشدة بالسويس

خرج الآلاف من ثوار محافظة السويس في مسيرة مسائية حاشدة؛ تنديدًا بإهدار الانقلابين لسمع الشعب المصري وتحالفهم مع قوى الشر الأمريكية الصهيونية، وانتهاكهم للحرمات ضمن الموجة الثورية الثالثة بجمعة “جواز مصر من أمريكا باطل”. 

انطلقت المسيرة من ساحة مسجد الرحمن بحي الأربعين، وطافت شوارع “الدمراني- أحمد عرابي- المدينة المنورة- بن الجراح- الجيش”، رافعين لافتات تندد بجرائم العسكر وفساد مؤسساته من جيش وشرطة وقضاء كتب عليها: “جواز مصر من أمريكا باطل- شكرًا يا شعبولا- انتخبوا الهاش تاج- قضاء نوال- العيش على البطاقة- الغاز غليتوه ليه”.
 
ووسط تجاوب من أهل المنطقة ردد الثوار هتافات “عسكر يحكم تاني ليه هي تكية ولا وسيه”، “اللي يقتل أهله وناسه يبقي خسيس من ساسه لراسه”، “الداخلية بلطجية”، “جواز مصر من أمريكا باطل”.

*إرتفاع شهداء اعتداءات الأمن إلى 5 فى حلوان و3 بالأسكندرية

*الشهيد “محمد عبد الله” احد شهداء الاسكندرية اليوم بالعجمى

صورة: ‏احد شهداء مجزرة #الهانوفيل 

محمد عبدالله أحمد
26 سنه
يسكن بمنطقة الدخيلة شارع ميدان بجوار مسجد الصالحين
عامل فنى بشركة السهام البترولية‏

*نشطاء نوبيون يطالبون بالإفراج عن مدرس معتقل ظلماً

طالب نشطاء النوبة بمحافظة أسوان بالإفراج الفوري عن نجم الدين إبراهيم، المدرس الذي تم القبض عليه من قرية “إمبركاب” على خلفية اشتباكات السيل الريفي، وإيقاف الهرج وتلك المسرحية الهزلية التي اختلقها أمن الانقلاب، وعدم المساس بشرفاء الوطن، وأن يبحثوا عن طريقة لمعالجة الفراغ الأمني بأسوان، بدلاً من النيل من الشرفاء.
 
ونفت جماعة الإخوان المسلمين بأسوان في بيانٍ لها انتماء المواطن المذكور لها من قريب أو بعيد، وأن ذلك الأمر عارٍ تمامًا من الصحة وينضم إلى قائمة الافتراءات والمزاعم الكاذبة التي تروجها سلطات الانقلاب العسكري ضد الجماعة.
 
وأشارت إلى أن سبب الأحداث هو خلاف بين الطلاب في المدرسة، وهو ما ذكره تقرير النيابة العامة للانقلاب الذي أكد أن سبب المشكلة هو عبارات مسيئة كتبها طلاب من العائلتين أدَّى إلى نشوب المعركة بينهما، بالإضافة لتصريحات أهالي القبيلتين.
 
وأكد هاني يوسف، رئيس لجان متابعة الملف النوبي بأسوان، أن نجم الدين إبراهيم، ليس له علاقة بالأحداث وأن أول القتلى كانوا من قرية “دابود” النوبية، ومن غير المعقول أن يقوم المدرس بزرع الفتنة لقتل أهله من النوبة، فمن الطبيعي أن يبدأ بالطرف الآخر، لافتًا إلى أن قرية “أمبركاب” لم تدخل طرفًا في المشكلة.
 
ورفض أحمد عبد الحميد، المتحدث باسم متابعة الملف النوبي، تسييس القضية.
 
وأكد أشرف الهلالي، المتحدث باسم قبائل بني هلال، أنه بريء وليس له صلة بأحداث الفتنة التي حدثت بمنطقة السيل الريفي بين بني هلال والدابودية.
 
وطالب الهلالي بضرورة حصر الفتنة في نطاقها القبلي حتى لا تضيع الدماء هدرًا، ومحاسبة من سفك الدماء وليس اتهام الأبرياء ليأخذ العدل مجراه، وحتى لا يعيش مرتكب الجريمة حرًّا طليقًا دون عقاب، فتشتعل نيران الفتنة مرة أخرى.
 
وكانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت المواطن النوبي نجم الدين إبراهيم محمد حسن، ووجهت إليه تهم باطلة منها التحريض على إشعال الفتنة بين قبيلتي بني هلال والدابودية والانتماء لجماعة الإخوان المسلمين.

*مدير أمن الاسكندرية المجرم أمين عز الدين يطلق الرصاص من مسدسه الخاص على المسيرة ويسقط شهداء

ارتقى ثلاثة شهداء بمنطقه العجمي برصاص داخلية وجيش الانقلاب.

وقال شهود عيان أن مدير أمن الاسكندرية المجرم أمين عز الدين أطلق الرصاص من مسدسه الخاص على المسيرة وأسقط شهداء.

وأسفرت الاعتداءات عن ارتقاء الشهداء: حسام مجدى (العجمي)، ومحمد عبدالله (الدخيلة)، ومحمد حسن (الدخيلة).

كما ادت الاعتداءات الى وقوع عشرات الاصابات، منها 10 في حالة خطرة ، بينما فقد 3 اشخاص أعينهم، فيما اعتقل ما يقارب 40 متظاهراً.

وقال شهود العيان ان قوات امن الانقلاب تقتحم المستشفيات لاختطاف المصابين.

*ارتقاء معتقل بسجن برج العرب بعد رفض الانقلاب تقديم الأدوية

ارتقى منذ قليل أحد المعتقلين بسجن برج العرب ويدعى “جمعه علي علي حميدة” يبلغ من العمر 64 سنة في سجن برج العرب، بعد رفض الانقلاب تقديم الأدوية الخاصة به.
 
يذكر أن الشهيد حميدة كان قد اعتقل في 28 ديسمبر الماضي عقب مداهمة منزله بشرق الإسكندرية بمنطقة عزبة محسن بحثًا عن نجله.
 
وقد ألمّت بالشهيد حالة من المرض الشديد بالسجن، رفض على إثره قوات الانقلاب تقديم أدوية له برغم ارتفاع ضغط الدم والسكر لديه، حتى إن أسرته قدمت التماسًا للعلاج بالمستشفى الأميري، لكن رفض أيضًا.. مما عجل بوفاته داخل سجن برج العرب.
 
وما زالت أسرته تحتشد حتى الآن بمشرحة كوم الدكة لاستلام جثته ودفنه.

*نجلة الرئيس مرسي لـ رافضي الانقلاب: اشحذوا الهمم ف‏الخلافة‬ قادمة رغم أنوفهم

بعثت الشيماء نجلة الرئيس د.محمد مرسي، برسالة إلى ثوار مصر مناهضي الانقلاب العسكري تحثهم فيها على الاستمرار في “المقاومة”، مؤكدة لهم أن “الخلافة قادمة”.
 
وقالت “الشيماء” في تدوينة لها عبر صفحتها بموقع “فيس بوك”، اليوم الجمعة: “يعز علي أن ترى بى كآبة فيشمت عاد أو يساء حبيب، شعار مهم، فاربط الجرح وقاوم، وإياكم والمجرمين الخونة يلمحوا دمعكم، لا نملك حتى رفاهية الألم والوجع، فاتركوها لوقتها واشحذوا الهمم، واستعدوا لما هو أعظم، فليعد‬ للدين مجده أو تراق منا الدماء، ‫‏الخلافة‬ قادمة رغم أنوفهم”.

*قوات جيش الانقلاب تحتجز وتعتدي على مواطنين بينهم أطفال بأحد الشوارع الجانبية بالهانوفيل.

فيديو يُظهر لقطات لقوات الجيش وبلطجية يحتجزون مواطنين بينهم أطفال بأحد الشوارع الجانبية بالهانوفيل؛ بحجة مشاركتهم في تظاهرات رافضة للانقلاب عقب صلاة جمعة اليوم بالدخيلة في الاسكندرية تمهيدًا لترحيلهم إلي سجن الدخيلة.

*قوات الانقلاب تمنع وصول سيارات الاسعاف لمصابين بالوردة

تشهد منطقة “الوردة” بحلوان حصار قوات أمن الانقلاب للمتظاهرين هناك، بعد الاعتداء عليهم بالرصاص الحى ، وهناك استغاثات بسبب وجود مصابين وجثث على شريط السكه الحديد ، مع منع قوات الانقلاب وصول سيارات الاسعاف .
ومن ناحية اخرى اعلن التحالف الوطنى لدعم الشرعية ورفض الانقلاب حصار قوات الامن من أجل الضغط عليهم لفك الحصار واطلاق سراح المحتجزين، واسعاف المصابين ونقل الجثث.

*غرق قارب بحري بالمدخل الجنوبي لقناة السويس

قال مصدر بهيئة قناة السويس بمحافظة السويس إن قاربا بحريا غرق داخل المجري الملاحي لقناة السويس بالمدخل الجنوبي للقناة وأنه جاري انتشاله وأنه لا يوجد إصابات.
وأكد المصدر، أن القارب البحري الذي يسمي ( أحمد أبوسالم ) غرق بعد اصطدامه بإحدى السفن العابرة للمجري الملاحي للقناة بمدينة بور توفيق بالسويس.

*إصابة مساعد مدير أمن سوهاج و3 آخرين في حادث سير بأسيوط

أصيب مساعد مدير أمن سوهاج للوحدات، وبعض المرافقين له، في حادث تصادم بسبب السرعة الزائدة، على طريق «أسيوط – القاهرة»، تم نقل المصابين لمستشفى الشرطة بأسيوط.

كان مدير أمن أسيوط، قد تلقى إخطارًا من مدير المباحث الجنائية، بتلقيه بلاغًا من غرفة عمليات النجدة بوقوع حادث تصادم بالكيلو 45 بطريق «أسيوط – القاهرة»، دائرة المركز.
 
بالانتقال والمرور والإسعاف والفحص تبين أن طرفيها السيارة رقم «3129» شرطة كابينة مزدوجة، تابعة لمديرية أمن سوهاج، قيادة المجند «محمود . ع . أ»، 23 سنة، مقيم بني غالب، البحر الأحمر، والسيارة رقم «9342 ج هـ ر» نقل البحيرة قيادة «شريف . م . أ» 34 سنة، سائق، مقيم كوم حمادة، البحيرة أثناء سيرهما فى الاتجاه من القاهرة إلى سوهاج، حيث اصطدمت الأولى بالثانية من الخلف نتيجة للسرعة الزائدة والتخطي الخاطئ وحدوث تلفيات للسيارتين.
 
وقد نجم عن الحادث إصابة قائد السيارة الأولى بكدمات بالوجه، وكل من اللواء «ممدوح . م . س. ش»، 57 سنة، مساعد مدير أمن سوهاج للوحدات، مقيم بمدينة نصر، القاهرة، بسحجات وكدمات بالرقبة والظهر وشرخ بالفقرات القطنية، كما أصيب أمين الشرطة «محمود . ج . م»، 32 سنة، من قوة مديرية أمن سوهاج، مقيم بأخميم سوهاج، بكدمات متفرقة بالجسم وكسر مضاعف بالقدم اليسري تم نقلهم إلى مستشفي الشرطة بأسيوط وكذلك إصابة مرافق قائد السيارة الثانية «محمود. ع . أ»، 30 سنة، تباع، مقيم بكوم حمادة، البحيرة، بكدمات وسحجات بالوجه واليدين تم نقله إلى مستشفى أسيوط العام.
*اساءة السيسي للجزائر
انتقدت صحيفة «الشروق» الجزائرية، المشير عبد الفتاح السيسي، المرشح المحتمل في انتخابات رئاسة الجمهورية، جرَّاء تصريحاته بقدرة الجيش على اجتياح الجزائر في ثلاثة أيام.

وقالت الصحيفة، في تقرير لها اليوم: «تصريحات المشير السيسي، لن تمر مرور الكرام، لأن هذه التصريحات بمثابة إساءة للجزائر، شعبًا وسلطةً وجيشًا، مهما كانت خلفياتها» على حد قولها.

وأضافت: «تبقى هذه التصريحات من المشير المصري الذي ترشح لخلافة الرئيس محمد مرسي بعد انقلابه عليه فضلا عن أن كل التحليلات تؤكد أنه الحاكم الفعلي لمصر حاليًا».

وتابعت: «يضاف هذا التصريح إلى سلسلة من الإساءات التي طالت الجزائر ورموزها خلال الأزمة الكروية عامي 2009، و2010، وإن كان الجزائريون قد اعتبروا الأزمة منتهية بعد ثورة 25 يناير التي أنهت الحكم الفاسد للرئيس مبارك وحاشيته».

*«العفو الدولية»: قضاة مصر «جزء من آلة القمع»

قالت منظمة العفو الدولية، إن “قضاة مصر يخاطرون بجعل أنفسهم جزءا من آلة القمع من خلال قيامهم بإصدار أحكام بالإعدام والسجن مدى الحياة بشكل جماعي، وقد حان الوقت كي تبرئ السلطات المصرية نفسها وتقر بأن نظام العدالة الحالي ليس عادلا أو مستقلا أو محايدًا، وأنه عقب المحاكمة الجائرة في مصر، جاءت أحكام الإعدام لتسخر من العدالة”، حسب وصفها.
 
وأضافت المنظمة، عبر حسابها الرسمي على موقع «تويتر»، أن “أحكام الإعدام مرة أخرى تكشف مدى التعسف والانتقائية التي وصل إليها نظام العدالة الجنائية في مصر، كما برهنت على الازدراء الكامل بأبسط المبادئ الأساسية المتعلقة بالمحاكمات العادلة”، على حد قولها.
 
وتابعت: “يجب إلغاء أحكام الإعدام والسجن مدى الحياة الصادرة بحق 37 و491 شخصا على التوالي في مصر”.
 
كانت المنظمة، أصدرت الاثنين الماضي، بيانا، أدانت فيه ما وصفته بـ”أوجه عوار وعيوب خطيرة في نظام العدالة الجنائي المصري”، عقب تأييد إحدى محاكم المنيا أحكام الإعدام الصادرة بحق 37 شخصا وإصدار أحكام بالسجن مدى الحياة على 491 آخرين على ذمة قضية واحدة، قبل أن تشرع بتحريك الإجراءات القانونية من أجل إصدار الحكم بإعدام 683 شخصا على ذمة قضية أخرى.
 

وقضت الدائرة السابعة بمحكمة جنايات المنيا، بإعدام 37 من المنتمين لجماعة الإخوان، والسجن المؤبد لـ491 آخرين، إدانتهم بـ«التورط والتحريض على اقتحام وحرق مركز شرطة مطاي، وقتل المقدم مصطفى العطار، نائب مأمور المركز، والتمثيل بجثته وتعذيب شرطيين»..

عن Admin

اترك تعليقاً