أخبار عاجلة
يصلون أثناء مليونية لا للعنف

نص البيان الختامي لمليونية “لا للعنف . . نعم للشرعية” بميدان رابعة العدوية

يصلون أثناء مليونية لا للعنف
يصلون أثناء مليونية لا للعنف

البيان الختامي لمليونية “لا للعنف . . نعم للشرعية” بميدان رابعة العدوية

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

أعلنت المنصة الرئيسية بميدان مسجد رابعة العدوية منذ لحظات انتهاء فعاليات جمعة “لا للعنف.. نعم للشرعية” التي دعت لها الأحزاب والقوى الوطنية لدعم الشرعية متمثلة في الرئيس المنتحب الدكتور محمد مرسي.

 

والقى إيهاب شيحة رئيس حزب الأصالة البيان الختامي والذي طالب  فيه بضرورة مساندة الرئيس محمد مرسي والتأكيد علي شرعيته و نبذ كل أشكال العنف.


وطالب البيان الذي يمثل أكثر من 30 حزب وحركة وائتلاف الحكومة بالسعي الجاد إلي تلبية احتياجات المواطنين للقضاء علي الأزمات المتكررة مثل أزمة السولار وارتفاع الأسعار والانفلات الأمني.


كما طالب قضاة مصر الوقوف مع الشعب لإتمام ثورته ومحاكمة عادلة لرموز النظام السابق وطالب الإعلاميين التزام المهنية وإن يكون إعلام حقائق ولا إشاعات كما قدر البيان دور رجال الشرطة في التصدي للبلطجية مطالبًا بتامين مؤسسات الدولة العامة والخاصة والقيام بدورهم الوطني.

واثني البيان علي القوات المسلحة في حماية الثورة مطالبة الوقوف إلي جانب الشعب والشرعية.

وقامت لجان التأمين بتنظيم حركة المرور بمداخل ومخارج الطرق المؤدية لميدان رابعة العدوية؛ لتيسير عودة المواطنين إلى بيوتهم وإعادة السيولة المرورية إلى طبيعتها.

وفيما يلي نص البيان الختامي الذي حصلت شبكة المرصد الإخبارية على نسخة منه:

إلى جماهير الشعب المصري العظيم

إلى الذين خرجوا اليوم ليقولوا للعالم أجمع نعم للشرعية ولا للإنقلاب على إرادة الشعب المصري الحر.

إلى الذين إحتشدوا اليوم من كل محافظات مصر ليقولوا كلمتهم هادرة أقوى من العواصف داعمة أرسخ من الجبال الرواسي واضحة وحاسمة كنور الفجر.

إليهم جميعا الشكر كل الشكر على سلميتهم وروعة أدائهم وهم يؤكدون دعمهم للشرعية ونبذهم للعنف إلى الذين أعادوا للأذهان قيمة المليونية ومعناها بعد أن أهينت وأبتذلت.

إليهم جميعا نقول بعون الله اولا ثم بجهدكم ستكتمل مسيرة الثورة محققة  أهدافها … ثوار أحرار حنكمل المشوار.

إننا في هذا المقام الثوري الرائع نؤكد كأحزاب وحركات ثورية وقوى إسلامية شاركت مع جموع شعبها المصري البطل بإننا في حالة إستعداد دائم ويقظ من أجل حماية وإستكمال مطالب الثورة ولن نقبل بحال من الأحوال الإلتفاف على إرادة الشعب أو الإفتئات على صندوق الإنتخابات.

إننا هنا وبكل وضوح وحسم لنقول لإول رئيس مدني منتخب أن جموع الشعب المصري ورائك داعمة ومساندة ومؤيدة فسر على بركة الله ،الله يعينك والشعب يدعمك.

ياجماهير الشعب المصري العظيم لقد أثبتم للعالم أجمع إذا كان هناك من معارض فإنه هاهنا شعب مؤيد وداعم ومستعد ليحمي ثورته بالغالي والرخيص.

إننا نطالب الحكومة بالعمل الجاد على حل المشاكل الملحة وتلبية إحتياجات الجماهير مع ضرورة التصدي بكل حسم لكل من تسول له نفسه بالتلاعب بمقدرات الشعب أو الإنقلاب على الشرعية ورسالتنا من هنا إلى قضاة مصر الشرفاء أننا نطالبهم بالوقوف إلى جانب جماهير الشعب المصري لأستكمال أهداف الثورة والقصاص لدماء الشهداء وسرعة محاكمة الفاسدين.

ورسالتنا إلى جموع الإعلاميين في كل المواقع والمنابر الإعلامية أن الشعب يطالبكم بإعلام المهنية والمصداقية إعلام الحقائق لا الشائعات, إعلام يعلي مصلحة الوطن وإستقرارة على أي مصالح أخرى.

إلى شباب مصر الأبرار شباب الثورة أمل الأمة في حاضرها ومستقبلها هبوا لإداء دوركم فوطنكم مصر في حاجة إليكم في مؤسسات الدولة وفي مجلس الشعب القادم وفي المحليات.

إلى رجال الشرطة الشرفاء وإلى جميع الأجهزة الأمنية الشعب يقدر دوركم وينتظر منكم المزيد للتصدي للبلطجة والعنف والحفاظ على مؤسسات الدولة العامة والخاصة ونحن جموع الشعب معكم وندعمكم يدا بيد من أجل الحفاظ على إستقرار مصر وأمنها.

إلى جيش مصر العظيم إلى رجال القوات المسلحة البواسل إن جماهير الشعب المصري يقدر لكم دوركم في حماية الثورة وفي الحفاظ على الوطن وأرضه ووقوفكم إلى جانب الشرعية التي عبر عنها الشعب المصري عبر إنتخابات نزيهه نحن من هنا نوجه رسالة واضحة لكل دول العالم في شرقه وغربه أننا نرفض التدخل في شئوننا الداخلية أو المساس بإستقرار مصر وأمنها ونطالب الجميع بإحترام إرادة الشعب المصري الذي عبر عنها في أكثر من موقف.

ونحن نطالبك من هنا ياسيادة الرئيس بتطهير مؤسسات الدولة من الفاسدين والضرب بيد من حديد على يد كل مقصر ومتخاذل في أداء مهامه ومتسبب في إفتعال أزمات تمس جموع المواطنين وخاصة المياه والكهرباء والوقود وليعلم الجميع أن الشعب الذي ضحى وبذل وأوشك أن يجني ثمار ثورته قادر بإذن الله على حماية ثورته والحفاظ عليها وإستكمال مسيرتها وإن أرجف المرجفون (وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون).

عن Admin

اترك تعليقاً