أخبار عاجلة

الهم والغم والإفلاس بات يخيم فوق سماء مصر.. الجمعة 28 أكتوبر 2022.. قوات الأمن التركية تعتقل الصحفي المعارض حسام الغمري أحد الداعين لـتظاهرات 11/11

الهم والغم والإفلاس بات يخيم فوق سماء مصر.. الجمعة 28 أكتوبر 2022.. قوات الأمن التركية تعتقل الصحفي المعارض حسام الغمري أحد الداعين لـتظاهرات 11/11

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* قوات الأمن التركية تعتقل الصحفي المعارض حسام الغمري أحد الداعين لـتظاهرات 11/11

اعتقلت قوات الأمن التركية، ظهر اليوم الجمعة، الصحفي المعارض حسام الغمري أحد الداعين إلي تظاهرات 11-11 ضد عبد الفتاح السيسي.

وكتب أدمن الحساب الرسمي للصحفي المعارض على موقع التدوينات المصغرة تويتر”: “قامت اليوم ظهرا الشرطة التركية بإلقاء القبض على حسام الغمري، وأنباء عن ترحيله“.

وأكدت مصادر توقيف الغمري، ولكنها قالت إنه لن يتم ترحيله إلى بلاده، وإن السلطات التركية تقوم بالتحقيق معه.

وشددت على أن توقيف الغمري لم يجر بهدف ترحيله إلى مصر، وأن السلطات التركية لا تنوي فعل ذلك.

 

* اعتقال 4 من الشرقية وإخفاء “حسن” وتغريب 30 معتقلا وأكثر من 3 سنوات من التنكيل بـمحام

اعتقلت قوات الأمن بالشرقية أشرف السيد السيد عطية، من مركز أبوكبير كما اعتقلت 3 آخرين من مركز ديرب نجم دون سند من القانون استمرارا لنهج اعتقال كل من سبق اعتقاله وعدم احترام أدنى معايير حقوق الإنسان وتكبيل الحريات وإغلاق المجال العام .

فيما تخفي قوات الانقلاب حسن إبراهيم عبدالرحمن مسعد من أبناء مركز فاقوس منذ أن تم اعتقاله تعسفيا  الأحد الماضي من محل إقامته الجديد بمدينة العاشر من رمضان واقتياده لجهة غير معلومة حتى الآن .

وكانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت خلال أقل من أسبوع 32 مواطنا من أبناء الشرقية حصيلة حملات المداهمات على بيوت المواطنين بأغلب مراكز وقرى المحافظة ضم مسلسل جرائم داخلية السيسي التي لا تسقط بالتقادم.

تغريب 30 معتقلا من معسكر قوات أمن العاشر إلى سجن برج العرب

كشف أحد أعضاء هيئة الدفاع عن معتقلي الرأي بالشرقية عن تغريب 30 معتقلا جديدا من داخل محبسهم بمعسكر قوات أمن العاشر من رمضان إلى سجن برج العرب  .

وأوضح أن الضحايا بينهم “عبدالله سمير بدوي عبدالله ” من مركزديرب نجم المعتقل على ذمة  المحضر المجمع رقم 16بمركز بلبيس و10 معتقلين على ذمة محضر بمجمع بمركز بلبيس من عدة مراكز وهم :

معاذ محمد جودة البحراوي، الزقازيق

محمد أحمد محمد علي العزاوي، ههيا

أحمد السيد يوسف أحمد محمد، ههيا

معاذ أحمد إبراهيم حسين، ههيا

أنس إبراهيم الدليل، ههيا

أحمد سليمان عيد إبراهيم السنطاوي، أبوكبير

أحمد ممدوح محمد نجيب، أبوكبير

مجدي محمد محمد عبدالدايم، أبوكبير

ضياء محمود جودة عبدالمقصود، منيا القمح

أحمد مسعود، بلبيس

يضاف إليهم 9 معتقلين على ذمة المحضر المجمع رقم 9 بمركز شرطة أبوحماد وهم :

عبدالله أحمد النجار، أبوحماد

أبو بكر حسن إبراهيم غمري، أبوحماد

معاذ عبدالله عبدالرحمن، أبوحماد

محمد ياسر، أولاد صقر

بلال النمر، القرين

أحمد حسن، القرين

محمد عبدالناصر عثمان، منيا القمح

عبدالعزيز هاني عثمان، منيا القمح

أحمد محمد السيد سالم، أبوكبير

فضلا عن 10 معتقلين على ذمة المحضر المجمع رقم 28 بمركز أبوحماد وهم كلا من :

أحمد سمير بدوي، ديرب نجم

عبدالله سعيد أحمد جبر، ههيا

عمر خالد، أبوكبير

كريم نبوي، الزقازيق

أحمد عبدالمعبود، الزقازيق

تامر محمد الأمين اليماني، بلبيس

هاني بدر السيد، بلبيس

أحمد محمد سراج، منيا القمح

محمود محمد صالح، الحسينية

أحمد الشحات محمد سليم، الزقازيق

أكثر من 3 سنوات من التنكيل بجودة عزب المحامي

إلى ذلك أكدت الشبكة المصرية لحقوق الإنسان أن ما يحدث من تدوير وانتهاكات للمحامي جودة محمد عزب إبراهيم في ظل الغياب التام لدور النقابة يعد نموذجا صارخا لضحايا التدوير المتكرر  وإهدار القانون .

حيث رصدت الشبكة المصرية تواصل الانتهاكات والتجاوزات ومخالفة القانون واستمرار الحبس الاحتياطي غير المبرر للعام الرابع على التوالي بحق ” جودة عزب ” البالغ من العمر 51 عاما، عضو نقابة المحامين المصرية، المحامي بالنقض والدستورية والإدارية العليا، والذي اعتقلته قوات أمن الشرقية من منزله الكائن بمركز بلبيس في محافظة الشرقية بتاريخ 29 إبريل 2019.

وطالبت الشبكة النائب العام بسرعة إخلاء سبيله، نظرا لحالته الصحية المتأخرة، واحتياجه الى الرعاية الطبية المستمرة، كما طالبت نقابة المحامين بالوقوف إلى جانب أعضائها المعتقلين، والعمل على إخلاء سبيلهم.

انتهاكات متصاعدة لأكثر من  3 سنوات

وذكرت أنه برغم حصول جودة عزب على قرارات بإخلاء سبيله ثلاث مرات سابقة، إلا أنه تعرض للتدوير ، والإخفاء القسري، في ظل تخاذل نقابة المحامين المصرية، التي تخلت عنه ولم تسانده، كما تخلت عن واجبها في الدفاع عن المئات من المحامين، من أجل إيقاف كافة أشكال وأنواع الانتهاكات التي تمارسها الأجهزة الأمنية والنيابة في مصر  بحقهم، من اعتقال تعسفي واختفاء قسري وتدوير على ذمة قضايا بنفس الاتهامات، انتقاما من كل محام  يؤدي دوره الذي أقسم على القيام به في الدفاع عن المظلومين.

وأوضحت أن قوات الانقلاب بالشرقية كانت قد اعتقلت ” عزب “عضو هيئة الدفاع عن معتقلي الرأي بالشرقية  من منزله بتاريخ  29 أبريل 2019، وتم تحرير محضر حمل رقم 734 لسنة 2019 جنايات بلبيس، برقم 500 لسنة 2019 جنايات كلي الزقازيق، حيث صدر قرار بحبسه 15 يوما على ذمة التحقيقات مع ترحيله إلى معسكر قوات الأمن بالعاشر من رمضان، ومنه إلى سجن الزقازيق العمومي.

وأضافت أنه بتاريخ 29 ديسمبر 2020، حصل على قرار بإخلاء سبيله، وبدلا من إنهاء الإجراءات المطلوبة أعيد اعتقاله وأخفي قسرا لعدة أسابيع، ثم ظهر بتاريخ 24 يناير 2021 على ذمة المحضر رقم 781 لسنة 2021 جنح أمن دولة عليا طوارئ بلبيس، وتم التحقيق معه بداعي عقد لقاءات تنظيمية، وبتاريخ 10 مايو 2021 صدر حكم بحبسه سنتين مع المصاريف وتم ترحيله إلى سجن جمصة.

وبتاريخ 13 ديسمبر 2021، تم تغريبه وترحيله إلي سجن أسيوط العمومي، الذي يبعد مئات الكيلو مترات عن محل سكنه بمركز بلبيس بالشرقية.

وفي 5 أبريل 2022، قبل التظلم الذي تقدم به، وحكم عليه بالحبس ستة أشهر  بدلا من عامين والمصاريف، وتم ترحيله إلي مديرية أمن الشرقيه لإنهاء إجراءات إخلاء سبيله، ليتم  إخفاؤه قسرا للمرة الثالثة، ليظل أكثر من شهر ونصف، حتى ظهر بالنيابة الكلية بالزقازيق  بتاريخ 28 مايو  2022 في محضر مجمع قيد تحت رقم 1835 لسنة 2022 جنايات بلبيس والمحبوس عليه احتياطيا حتى الآن. 

حالة صحية متدهورة وتخلي النقابة 

وأشارت الشبكة إلى أن الضحية خلال ما يزيد عن 3 سنوات من الاعتقال التعسفي، أصيب بجلطة دماغية خلّفت عاهة مستديمة في الوجه والفم، وأثرت على النطق وعلى قدمه ويده اليسرى، وأكدت التقارير الصادرة عن حالته إلى اصابته بمرض السكري والضغط، واحتياجه للرعاية الصحية والطيبة باستمرار،  وخاصة بعدما رفضت السلطات الأمنية بمحافظة الشرقية  عرضه على طبيب متخصص في المخ والأعصاب ومنع أسرته من إدخال بعض الأدوية الضرورية، مما أثر بالسلب على صحته وسلامته.

وذكرت الشبكة أنه رغم أن الأستاذ جودة عضو بنقابة المحامين المصرية لأكثر من 27 عاما ويتمتع بسمعه طيبة في وسط المحامين بمصر، ورغم أن قرار اعتقاله جاء على خلفية سياسية، وبسبب قيامه بمهام عمله والدفاع عن المعتقلين، فإن نقابة المحامين تخاذلت في الدفاع عنه، وتركته فريسة لمن يريد إهدار الحقوق والتلاعب بالقانون من قبل جهاز الأمن الوطني، وبتواطؤ من النيابة العامة بالشرقية.

 

* الانقلاب يغلق المقاهي بالمحافظات الكبرى منذ عصر الجمعة خوفا من الاحتجاجات الشعبية

أغلقت المقاهي بالمحافظات الكبرى أبوابها في وجه روادها، منذ عصر اليوم الجمعة، إثر تعليمات مشددة من داخلية الانقلاب خوفا من التجمعات والاحتجاجات ضد تعويم الجنيه المصري.
وقامت عربات الشرطة بالمرور على المقاهي وأمرت أصحابها بالإغلاق، خوفا من انطلاق تظاهرات معارضة للانقلاب بعد مباراة السوبر المحلي المقررة إقامتها في الإمارات العربية المتحدة بين فريقي الأهلي والزمالك لكرة القدم في السابعة مساءً.
وقال مراقبون أن الأمر تكرر في محافظات القاهرة والجيزة والقليوبية والأسكندرية ومحافظات الوجه البحري.
وتراجع الجنيه المصري في مقابل الدولار الأميركي من 19.70 جنيهاً إلى 23.20 جنيهاً، عقب قرار البنك المركزي أمس الخميس، رفع سعر الفائدة بنسبة 2 في المائة على الإيداع والإقراض، بالتزامن مع إعلان الحكومة التوصل إلى اتفاق نهائي مع صندوق النقد الدولي بقرض جديد، ما أثار حالة من السخط الشعبي من جراء تآكل مدخرات المصريين، وتراجع مدخولهم، في ظل التضخم وارتفاع الأسعار.

 

*(ارحل عدو الله) يتصدر التواصل مع إنجاز السيسي أكبر فشل اقتصادي

تصدر هاشتاج ( ارحل عدو الله) موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مع نجاح أكبر فشل اقتصادي على يد السيسي على حد وصف اليوتيوبر عبدالله الشريف الذي نشر مقطع فيديو بالعنوان نفسه، مركزا على الفشل الاقتصادي الذي سجله مازينجر” أو السيسي الذيكان بطل من كارتون بالنسبة لأنصاره.
وهو ما دعا الناشطين إلى اعتبار الفيديو كاشف للطاغية بمقدار ما تتجرعه الشعوب من الظلم وأن سقوط الطغاة بداية التغيير الحقيقي..
واتهم الناشطون السيسي بالعجرفه والخيلاء وعدم سماع النقد والتكبر على الاخرين والاستعلاء والتي باتت صفات جنون العظمة التي تصم السيسي وأنها يتشابه بها مع الشخصية الصهيونية الذين يعزلون أنفسهم عن أي أصناف البشر ..
وقال حساب (صمود) : “عمليه جني البلح في مصر ستبدأ بتاريخ 11/11 فعلى جميع المواطنين اللي نفسه في البلح ان يتجهز لليوم ده. “.
واعتبر في تغريدة تالية أن “الثورة المصريه القادمه 11/11  هي حركة سياسية واقتصاديه واجتماعيه في البلدحيث سيعمل الشعب على اجتثاث النظام العميل من المشهد السياسي تماما ..  وستستخدم هذه الجحافل الثورية كل الوسائل في محاولة إسقاط النظام الجاسوسي ودولته العميقه..  شاءمن شاء وابى من ابى“.
وأضاف في ثالثة “لا يزال كل نمرود .. يخشى من بعوضة تدخل أنفه وتقضي عليه.. ولا يزال كل أبرهة يرتقب الطير الأبابيل ترميه بحجارة من سجيل.. إنهم خائفون.مرعوبون.. لا ينعمون بنوم.. يحسبون كل صيحة عليهم.. رغم إظهارهم القوة..  والسطوة..  والبطش ..  إلا أنهم ضعفاء بعروش متهالكة.. عن الخسيسي وامثاله  أتحدث“.
وأضافت (سماره)، “#ارحل_يا_فاشل #إنزل_١١_١١_حرر_بلدك #ارحل_عدو_الله يا بتوع السامسونج مفيش جمال ولا علاء  اهدوو بقي كفاياكم قفاكم اتهري“.
ونصح ناشطون ألا يرهب من ينزل من الظالم مستندين إلى حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم “إِذَا رَأَيْتُم أُمَّتِي تَهَابُ الظَّالِمَ أَنْ تَقُولَ لَهُ  إِنَّكَ أَنْتَ ظَالِمٌ، فَقَدْ تُوُدِّعَ مِنْهُم”، أي تودعهم الله وتركهم لاستواء وجودهم وعدمهم، واستنبط منه أن ترك إنكار المنكر من أسباب خذلان الله للأمة“.
وعلق حساب (OSCAR)  “زوجات المعتقلين معتقلات الروح و الفؤاد و مع هذا صابرات محتسبات ينتظرن يوم اللقاء بأزواجهن و يوم سقوط الخسيسي.. اللهم عجل بالفرج على كل المعتقلين و اهاليهم .. بين الجدران المظلمة يسكن اسود سبقوك بسنين لتعيش انت حياة كريمة فلا تخذلهم و انزل حرر بلدك“.
وأجاب آخرون عن السؤال لماذا يرحل السيسي؟
قتل الأبرياء
ضيّق على المساجد
اعتقل العلماء والدعاة
انقلب على الحاكم المنتخب
غيّر المناهج بما يتوافق مع رؤية الصهـ ـاينة
سرق قوت الشعب وجعل حصول الكثير من المصريين على لقمة العيش أشبه بالحلم
وأضاف إليه (محمد أبو جبريل)، “لونستوا افتكروا بقى .. حادثه القطراللي تم انزال طفلين من القطر علشان مامعموش قيمه التذاكر 2019 وحد مات اصلهم مش جيش والاشرطه ولاقضاء..  علشان يركبوا ببلاش ده حتة مواطن ولايسوى .. والصيصي قال اللي مامعهوش مايلزموش .. وخدهامني مانزلتش .. ح تتفرم“.
ونشر ناشطون تحذيرا من محاولات اللجان أو (لجان السامسونج الاليكترونية) التهوين من الكارثة التي ألمت بمصر بعد التعويم الثاني للجنيه، ومن ذلك كلماتهم “لما حد يسرقك اوعى تعترض ده الارازق بيد الله”، و”لما حد يظلمك اوعى تشتكيه ده الارزاق بيد الل”، و”لما الدولار يبقى ب ٥ جنية او ٥٠ جنية عشان انت منهوب ومقهور ومش قادر تعيش اوعى تشتكي ده الارزاق بيد الله“.
ووفق هذه الجرائم كتب (ابراهيم ابو ادم)، “ما ترحل يا فاشل لما انت مش عارف تتنيل “.
وأضافت الأميرة (برنسيس)، الراجل ده لعنه زى الامراض والاوبئه اللى ربنا سبحانه وتعالى ينزلها على البلاد كعقاب اللهم اعفو عنا وارفع عنا هذا البلاء،اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا “.
ورجح حساب (غضب السماء) أن “لعنة المظلوم .. أراها قد حان موعد لعنتها.. القتل الذي سببته و الهدم الذي فعلته و الجوع الذي نشرته و الظلم الذي بنيته .. والله تم والله سيكون شرارة الانتقام .. في الدنيا … وفي الآخرة ثقة بالله سيكون على امثال فرعون و بني اسرائيل“.

 

* الهم والغم والإفلاس بات يخيم فوق سماء مصر

الهم والغم والإفلاس هو ما بات يخيم فوق سماء مصر، جاثما خانقا قاتلا على نفوس المصريين، في الوقت الذي استبق السفاح السيسي، تظاهرات (11/ 11) وحالة الغضب الشعبي البادية بين المصريين في الأسواق والشوارع وعبر مواقع التواصل الاجتماعي برشوة الشارع بالمساعدات وزيادة في الأجور والمعاشات.

إلا أن الحظ التعس بات يلاحق السفاح السيسي أينما ذهب، فقد أثار هبوط الجنيه المصري صباح اليوم، إلى أدنى مستوى في تاريخه، بواقع 22.5 جنيها للدولار الواحد، ردود فعل غاضبة بين المصريين.

وتنوعت ردود فعل المصريين، بين استحضار التصريحات القديمة للسفاح السيسي، التي كان يهاجم فيه الرئيس الشهيد محمد مرسي، ويتهمه بالتسبب في انهيار الجنيه، إضافة إلى تصريحاته بشأن إنعاش الاقتصاد فترة ترشحه في مسرحية الانتخابات، وتهكم مراقبون بالسؤال ، هلا أخبرت الراقصة أمام اللجان أن الدولار أصبح بـ 23 جنيها؟

الرقص مع الدولار

“مطلوب شباب وبنات، شغل انتخابات 150 جنيها في اليوم ووجبة” كان هذا مضمون مجموعة من التدوينات والمنشورات التي انتشرت على حسابات لجان العسكر في مواقع التواصل الاجتماعي، بسرعة الصاروخ خلال العام 2018 بين المصريين.

المنشورات تضمنت أرقاما هاتفية للتواصل ودعوات لمعرفة التفاصيل عبر الرسائل الخاصة، في محاولة لجذب المئات ممن يقف أمام اللجان للغناء والرقص ودعوة الناخبين للترويج للسفاح السيسي، المحسومة مسرحية الانتخابات أصلا وقتها لصالحه.

وجدت صحف العسكر في ظاهرة رقص بعض النساء أمام اللجان الانتخابية – تأييدا للسفاح السيسي- مادة خصبة لتخصيص صفحات كاملة تبرز قصص هؤلاء الراقصات، ودوافع رقصهن، التي امتلأت بالإشادة بالسفاح، والهجاء بحق الإخوان المسلمين، الذين لا يشجعون الرقص، على حد تعبير بعضهن.

أما اليوم فالرشوة العسكرية للشارع الغاضب أو حزمة الحماية الاجتماعية تلك أعلن عنها رئيس وزراء الانقلاب مصطفى مدبولي ، ويبدأ العمل بها الشهر المقبل، وبلغت تكلفتها 67 مليار جنيه، ومن أهم إجراءتها إقرار علاوة استثنائية لمجابهة غلاء المعيشة بقيمة 300 جنيه لعدد 4.6 مليون موظف بالدولة بتكلفة سنوية 16.4 مليار جنيه.

وجرى إقرار نفس العلاوة لأكثر من 10.5 مليون من أصحاب المعاشات بتكلفة سنوية 32 مليار جنيه، إلى جانب العاملين بالهيئات العامة الاقتصادية (336 ألف موظف)، والعاملين بالصناديق والحسابات الخاصة (250 ألفا) وشركات القطاع العام وقطاع الأعمال العام (250 ألفا).

وذلك مع رفع الحد الأدني للأجور من 2700 جنيه لـ3 آلاف جنيه، بزيادة 300 جنيه، وزيادة جميع الحدود الدنيا لكل الدرجات الوظيفية بنفس المقدار.

ومع استمرار عدم زيادة الكهرباء حتى 30 يونيو 2023، بالإضافة إلى رفع حد الإعفاء الضريبي من 24 إلى 30 ألف جنيه.

من جهته يقول يوسف حسني، الصحفي والروائي المصري “مصر فوق صفيح ساخن، هذه حقيقة وليست مجازا، وبدلا من أن يسعى عبد الفتاح السيسي إلى تبريد الأوضاع وتخفيف الاحتقان و “لَم الدور” راح يلقي الحطب في الموقد ، وكأنه يريد اشتعالا كاملا أو خلاصا تاما من القرارات التي قد تشعل الشارع في وقت آخر؛ السيسي قرر دخول المأساة من أبوابها على ما يبدو”.

وتابع “قبل يومين أو ثلاثة تقريبا كنت أتحدث مع صديقي المسيحي “الأنتيم” “أبو كيرلس” في مسألة “11/11″ وقد رأيت في ملامحه قلقا لا يخفى على أحد، وهو يقول “والله أنتوا عايزين تخربوها، طب ولو السيسي مشي مين هيجي بعده؟”.

مضيفا “يقترب الحادي عشر من نوفمبر- تشرين الثاني، فيهوي السيسي على رأس مواطنيه بقرارين موجعين “تحرير سعر الجنيه ورفع أسعار الوقود” في موضع واحد شديد الحساسية ، وفي يوم واحد أيضا، في تجاهل تام وغريب للمثل الشعبي القائل “ضربتين في الرأس توجع” يُخيَّل إليّ أنه اتخذ القرارات وهو يردد “والنبي تدوني الولاعة عايز أولع مصر بحالها”. 

اضرب واجري

ويرى “حسني” أن السفاح السيسي سقط أرضا بالقرارين الخطيرين، وهما تحرير سعر صرف الجنيه في مقابل الدولار، والثاني رفع أسعار الوقود بنسبة وصلت إلى “45” بالمئة”.

وتابع بالقول “رغم أنها قرارات متوقعة إلا أن توقيت اتخاذها كان مثيرا للتساؤلات، فقد أقرت الحكومة الأمرين في وقت يفترض أنها تسعى فيه لتهدئة الشارع الذي يتنادى بالنزول يوم “11/11” في “ثورة غلابة” السيسي غير مكترث بغضب الناس إذن، لكنه حرر سعر الجنيه في آخر يوم في الأسبوع على غير المعمول به عالميا، ورفع أسعار الوقود في منتصف الليل، وكأنه يتعامل بمنطق “اضرب واجري” أو بمنطق “نكد عليهم يوم الخميس”.

وفي رؤية اقتصادية، قال الخبير الاقتصادي والاستراتيجي علاء السيد  “هذه العلاوة بهذه الضآلة، ورفع الحد الأدنى للأجور، الآن، لا شك يأتي في ظل مخاوف أمنية ورعب مبالغ فيه لدى رأس النظام والدائرة شديدة الضيق اللصيقة به”.

وفي تقديره، فإن “ذلك الرعب ليس من (11/ 11) بل لأنها تزامنت مع رسائل مباشرة وغير مباشرة من دول وأنظمة وجهات وأشخاص معلوم لحساب من يعملون بالداخل والخارج؛ كلها تُجمع وفق ما يتساقط من تصريحاته الارتجالية بالمؤتمر الاقتصادي على فشله”.

يذكر أن ديون مصر تضاعفت خلال سنوات حكم السفاح السيسي الثمانية إلى أكثر من 3 أضعاف، سواء الدين الخارجي أم المحلي، ليصل إلى قرابة 35% من الناتج الإجمالي مقارنة بـ15% خلال 2010، كما زاد نصيب الفرد من الديون ليصل إلى ما يقارب 900 دولار للفرد مقابل 400 فقط في نهاية العقد الأول من القرن الـ21.

 

*الإمارات والسيسي في ترتيب إنهاء دور السيسي أو إحلاله

حتى الآن يبدو الاحتفال بمرور نصف قرن من العلاقات بين الإمارات ومصر، قاصرا على تصريحات قادة أبوظبي ودبي، في حين أدلى السيسي بما يراه البعض أخطر تصريح له منذ الانقلاب، وصداه أن دول الخليج تأكدت من فشله ولن يهدروا المزيد من المال في جيب مثقوب.

بينما يبدو السيسي أنه فطن لصدور الضوء الأخضر للإطاحة به ليس شعبيا، الذي يمكنه السيطرة عليه بنزول مكثف للداخلية والقطاعات السيادية إلى الميادين وحملة اعتقالات مسعورة مع مسحة من قرارات مسكنة بزيادات وتعيينات وتخفيضات، إلا أن كلمته بالمؤتمر الاقتصادي (مصر 2022) في فندق الماسة، ألمح السيسي إلى تخلي دول الخليج عنه.

وقال السيسي إن “الأشقاء والأصدقاء أصبح لديهم قناعة بأن مصر غير قادرة على الوقوف مرة أخرى بعد ما قدموه لها من مساعدات استمرت لسنوات لحل الأزمات والمشاكل”.

وتابع السيسي الذي زار الدوحة بعدما استقبل منها المليارات في بادرة ربما كانت مزعجة بقوة لأبوظبي ، ما دمنا لا نساعد أنفسنا فلن يقوى عودنا ونقف، الحلول المطروحة لابد أن تكون أكبر من التحديات، لذلك وإن كانت صعبة لكنها تحقق ما نرجومن نتائج”.

السيسي الذي غاب عن مؤتمره الاقتصادي بنسخته الحالية 2022، الإماراتيون والسعوديون بعكس مؤتمر مارس 2015 الذي كان مزايدة في استعراض المنّ والأذى، أشار إلى أن الدعم والمساندة من دول الخليج لمصر عبر سنوات شكل لديها ثقافة وقناعة بشأن الاعتماد عليها لحل الأزمات.
ويعتبر المراقبون أن الظهور المكثف لنزول جمال مبارك بعد عزائه في رئيس الإمارات الشيخ خليفة بن زايد-رحمه الله- ثم زيارته النصب التذكاري وقبر والده وعزائه في وفاة فريد الديب، كان بدعم من بن زايد.
وتداول  ناشطون صورا للفريق أحمد شفيق بعد فك تجميده من ثلاجة الإقامة الجبرية في حفل زواج المتحدث الإعلامي السابق بوزارة الصحة ثم نزوله قبل يومين في صور أمام محل عصير، و في 24 مايو بعزاء الفنان سمير صبري.
في حين أن أزمة نوفمبر 2017، ما زالت ماثلة لمناشدة شفيق ومناشدته روؤساء الدول التدخل في رفع منع السفر عنه من أبوظبي لصالح السيسي من قبل عصابة بن زايد.

تقرير “أفريكا إنتليجنس
موقع “أفريكا إنتليجنس” قريب الصلة بالاستخبارات الفرنسية قريبة الصلة بدورها من أبوظبي بمستوى قربها من القاهرة،  أن تسريبات من قادة الجيش المصري عبرت عن قلق من تأثير محمد بن زايد على السيسي وعلى أصول الدولة ومشاريعها، خطورة هذه التسريبات تأتي متزامنة مع دعوات للخروج 11.11 في مظاهرات قد يترك الجيش فيها السيسي لمصيره، بحسب الموقع.
تسريبات “أفريكا إنتليجنس” عبرت عن غضب قادة الجيش من الاستثمارات الإماراتية في قناة السويس، وضغوطات بن زايد، للإسراع ببيع أصول الدولة ومن بينها شركات تابعة لجهاز “مشروعات الخدمة الوطنيةللإمارات.

حيث يتطلع بن زايد إلى الشركة الوطنية للبترول، في سياق البيع المرتقب.

وقالت إن “الإمارات أشرس المنافسين في سباق الحصول على موطئ قدم بمنطقة القناة منذ عام 2018، من خلال استثمارات شركة موانئ دبي العالمية في ميناء العين السخنة، ما يجعل حصةً مهمة من إمبراطورية الجيش الاقتصادية على المحك”.

وتملك دبي العالمية فعليا أصولا من الأراضي في منطقة شرق دلتا النيل، بالقرب من قناة السويس، ومن ثم، فإن بيعها يمكِّن هيئة الإمارات للاستثمار (صندوق الثروة السيادي لدولة الإمارات) من الاستحواذ المباشر على أصول تقع على ضفاف القناة. 

حيرة السيسي
وتحدث الموقع عن حيرة السيسي الكبيرة، حيث يحتاج لأموال الإمارات،  بعد هروب رؤوس الأموال الأجنبية بالمليارات، ليصل عند ذروته إلى نحو 155 مليار دولار في شهر يونيو، وفقا لبيانات البنك المركزي.

وأنه على استعداد لتسليم بن زايد جزيرة الوراق، بقلب نيل القاهرة، بعد أن أخلتها حكومة السيسي من سكانها لإغراء المطورين العقاريين بالاستثمار فيها، وأصدر السيسي مرسوما رئاسيا منح به القوات المسلحة ملكيتها.

وأشارت أفريكا إتيجلنس أن بن زايد  يريد الاستحواذ على قطعة أرض تقع عليها ناطحة سحاب تابعة لوزارة الخارجية على ضفاف نهر النيل، (خلف مثلث ماسبيرو) ومن المقرر إخلاؤها بعد الانتقال الحكومي إلى العاصمة الإدارية الجديدة في موعد لم يُعلن عنه بعد.

تطمينات مالية
وتحاول أبوظبي طمأنة العميل بضخ ولكنه باعتراف السيسي ليس كضخ المرحلة الأولى من الانقلاب، ارتفعت معها الاستثمارات الإماراتية المباشرة في مصر لتسجل نحو 4.6 مليارات دولار خلال الأشهر التسعة الأولى من العام المالي 2021-2022″، بحسب حكومة مدبولي.

والإمارات في المرتبة الأولى من بين الدول المرسلة لتدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر إلى مصر بحصة تقدر بنحو 29% من إجمالي الاستثمارات الأجنبية المباشرة المتدفقة إلى مصر، خلال تلك الفترة، ونحو 72% من إجمالي الاستثمارات الأجنبية المباشرة العربية المتدفقة إلى مصر خلال الفترة نفسها.

وتسعى حكومة السيسي لتأسيس، منصة استثمارية استراتيجية مشتركة بين صندوق مصر السيادي وشركة أبوظبي القابضة، والتي تمت تحت مظلة البروتوكول الموقَّع في عام 2019، لضخ استثمارات مشتركة تفوق 20 مليار دولار لتنفيذ مشروعات اقتصادية وتنموية.

 

* مراقبون: قروض وتعويم حتى الـ50 جنيها ودين خارجي إلى 200 مليار دولار

في ضوء ما تمر مصر من كارثة تكاد تكون ماحقة، بعدما قفز سعر الدولار من أقل من  7 جنيهات في يونيو 2013، إلى 23 جنيها خلال 8 سنوات، أكد مراقبون أن لكل كبوة تبعة، مشيرين إلى قرارات البنك المركزي الخميس بتحرير سعر الصرف، وإلغاء الاعتمادات المستندية، ورفع الفائدة 200 نقطة أساس، والتوصل إلى اتفاق مع صندوق النقد الدولي على مستوى الخبراء للحصول على تمويل بقيمة 9 مليار دولار منها قرض بقيمة 3 مليار دولار من صندوق النقد لدعم الموازنة العامة لمدة 6 أشهر، وقرض آخر بقيمة مليار دولار من صندوق الاستدامة والمرونة التابع لصندوق النقد، وقروض أخرى بقيمة 5 مليار دولار من شركاء دوليين.

فقال مستشار وزير التموين السابق عبدالتواب بركات إن “ما حدث من تدمير العملة هو تدمير لمصر، تدمير الاقتصاد المصري، وأن ذلك يعني أن مصر كانت تستورد طن القمح ب 1800 جنيه، والأن تستورد القمح بسعر  8500 جنيه، ورغيف العيش يزيد من ربع جنيه إلى جنيه ونصف، يعني الهدف كان تدمير مصر، وحتى يحقق الهدف كان لابد من الخلاص من الإخوان أولا، الانقلاب كان على مصر وليس على الإخوان”.

وأضاف الأكاديمي السابق بجامعة الأزهر د. علي عبدالعزيز أستاذ الاقتصاد عبر فيسبوك، إلى أن بعد ساعة من الإعلان عن تحرير سعر الصرف، الجنيه يهبط لأدنى مستوى له في تاريخه أمام الدولار مسجلا 22.60 جنيها للدولار الواحد في البنوك، هذا ولازلنا في بداية تطبيق مرونة سعر الصرف وفتح الاستيراد بشكل تدريجي، بما يعني قفزات غير مسبوقة لسعر الدولار والعملات الأخرى قبل نهاية العام“.

وأشار  “يبدو أن النظام بدأ تطبيق شروط صندوق النقد بتحرير كامل أو شبه كامل لسعر الصرف، وفي نفس الوقت تغطية طلبات الاستيراد المتوقفة، ولا شك أن استمرار السيسي في الحكم واستمرار سياساته السفيهة في الاقتراض والإنفاق يجعل ما يسمونه بالإصلاح الاقتصادي الثاني مجرد مرحلة جديدة من إفقار وتجويع الشعب وتخريب وإهدار ثروات مصر“.

وسبق لعبدالعزيز توقع أن يصل سعر صرف الدولار إلى 50 جنيها، مضيفا أنه “تقدير مبني على حجم فجوة 50 مليار دولار، و أن الرقم حاليا أكبر من كده بسبب وقف الاستيراد منذ فبراير “.

وأوضح أن “اتفاق الصندوق لازم تحرير للسعر وفتح الاستيراد والنظام مستعجل على فلوس القرض ، يعني بالمنطق كده عندك طلبات استيراد تجاوزت 30 مليار والسوق متعطش جدا للبضاعة وفي نفس الوقت التزامات خارجية ب 44 مليار دولار خلال سنة وشهر وبتشتري سلاح ب 10 مليار دولار في السنة وبتشتري احتياجات أساسية ب 40 مليار دولار في السنة ، كل ده ودخلك الدولاري لازال ضعيفا أو مفيش فرصة لزيادته غير القروض”.

الهبدة الاقتصادية!
ومن جانبه فضل الباحث د.إبراهيم نوار مستشار سابق بوزارة الصناعة أن يعلق بالعامية فاعتبر أن تحت منشور بعنوان (مدد يا صندوق النقد .. مدد يا واشنطن) أن حكومة السيسي تمهد لرفع الدين الخارجي إلى 200 مليار دولار.

وأوضح أن قرض صندوق النقد يعني أن الدعم قادم من واشنطن التي باتت بالقرض أقرب لنا من أبوظبي والرياض، مضيفا أن قرض إغاثة عاجل لمصر قيمته 3 مليارات دولار، يا فرحة ما تمت ، ولمدة 6 أشهر فقط ، يا مصيبة سوخة “.
واستدرك أن “الدكتور معيط الراجل اللي عارف الوجيعة قال لك لا يا عم دا إحنا هتجيلنا هدايا ب 9 مليارات دولار ، قال لك شركاء دوليين، بس الصندوق يجيب ال 3 مليار الأول وبعدين مليار كمان فوق البيعة وبعدين 5 مليار نقوط من الحبايب“.

وأكد أن “الدكتور معيط عاوز يرفع الدين الخارجي إلى 200 مليار دولارمستدركا أن “لما قرض الصندوق يخلص في 6 شهور ، مين اللي هيسدده حضرتك ولا الناس اللي فارشة في السوق؟  الدكتور معيط ربنا يحميه وينفخ في سيرته قال لك  “وفيها إيه  نقترض تاني علشان نسدد الديون ، يا نهار زي وشك ، تاني ارحمونا من الديون الله يرحم أبويكم يا ولاد الناس الطيبين ، ارحمونا“.

هبوط متعدد
بدوره لفت الأكاديمي رضوان جاب الله إلى أن الهبدة أو الهبوط الاقتصادي يصاحبه عدة هبطات ، وإن الغمة لا تفرج كما قال الشيخ سلمان العودة، وأوضح أنه هبوط لا يقتصر على هبوط الجنيه فقط، وأنه منذ ٢٠١٣ والهبوط لم يتوقف يوما على أي مستوى من مستويات الحياة.

وأضاف أن “هبوط الجنيه باستمرار يدل على أزمة اقتصادية دون تقدم أو تحسن في أي جانب من الجوانب الأخرى للمجتمع هو هبوط شامل ومقدمة لما هو أسوأ “.

– التردي السياسي هو عنوان رئيسي للمرحلة السوداء من ثورة الحرية والكرامة والعدل إلى انقلاب الدماء والسجون والتعذيب والإهانة ومن شعب له قيمة واستقلال وإرادة حرة يتابعها العالم عبر الصناديق إلى دولة تابعة وتراجع كبير أو معدوم في المشاركة السياسية والفاعلية الدولية

-انحدار إعلامي من إعلام احترافي مهني إلى إعلام أكاذيب ودجل وشعوذة ونفاق مهين.

– انحطاط ديني من علماء أحرار عظماء وقساوسة أصحاب رؤية إلى علماء سلطة وقساوسة شرطة يسخر منهم العامة والخاصة.

-تدهور اجتماعي من غوغائية جهلاء وعشوائية وحوادث طرق رهيبة وحوادث جنائية إجرامية غير مسبوقة تنتهك الأديان والأخلاق والأعراف.

وخلص إلى أن هبوط على مستويات أخرى منها “الأمن والكرامة والصحة والتعليم والفنون والآداب والأخلاق والبنية التحتية والخدمات تدهور مستمر”.

وأردف أن الحل هو “تغيير هذه المنظومة الإجرامية الفاسدة القائمة على القتل وسفك الدماء والتعذيب والمصادرة والفساد والجهل والأكاذيب“.

 

* الدولار في مصر يرفع أسعار الذهب والعقارات والسلع الغذائية

 استقر سعر الدولار في البنوك المصرية الخاصة عند 23.2 جنيهاً للبيع في المتوسط، فيما سجل 22.95 جنيهاً في البنك الأهلي المصري، أكبر البنوك الحكومية في البلاد، مقارنة بـ19.70 جنيهاً قبل قرار البنك المركزي، أمس الخميس، رفع أسعار الفائدة بواقع 2% لتصل إلى 13.25% للإيداع و14.25% للإقراض، بالتزامن مع إعلان الحكومة عن التوصل إلى اتفاق نهائي مع صندوق النقد الدولي، تحصل بموجبه على قرض جديد من الصندوق قيمته 3 مليارات دولار.
وبذلك فقد الجنيه المصري نحو 17.7% من قيمته خلال 24 ساعة، وسط توقعات باستمرار المضاربة على العملة الأميركية مع عودة البنوك للعمل بعد غد الأحد، حتى تصل إلى أعلى سعر لها، والذي من المرجح أن يكون في حدود 25 جنيهاً، ثم تبدأ في التراجع تدريجياً وصولاً إلى 23.5 جنيهاً، والذي يرى خبراء اقتصاد أنه السعر العادل للدولار مقابل الجنيه في الوقت الراهن.
ووفقاً لتعاملات البنوك الحكومية، الجمعة، قفز سعر اليورو من 19.50 جنيهاً إلى 23.15 جنيهاً للبيع، والجنيه الإسترليني من 22.30 جنيهاً إلى 26.70 جنيهاً، والدينار الكويتي من 63.5 جنيهاً إلى 74.3 جنيهاً، والريال السعودي من 5.25 جنيهات إلى 6.1 جنيهات، بينما وصل سعر الدرهم الإماراتي إلى 6.25 جنيهات، والريال القطري إلى 6.3 جنيهات، والدينار البحريني إلى 60.85 جنيهاً، والريال العماني إلى 59.6 جنيهاً، والدينار الأردني 32.35 جنيهاً.
وصاحب انخفاض قيمة الجنيه أمام العملات الأجنبية ارتفاع في سعر الذهب بطبيعة الحال، والذي قفز من 975 جنيهاً إلى 1024 جنيهاً للغرام (عيار 18)، ومن 1138 جنيهاً إلى 1195 جنيهاً للغرام (عيار 21)، ومن 1300 جنيه إلى 1368 جنيهاً (عيار 24)، في حين سجل سعر الجنيه الذهب 9560 جنيهاً، والذي يزن 8 غرامات من عيار 21، مقارنة بـ9120 جنيهاً قبل تراجع العملة المحلية.
في موازاة ذلك، رجح خبراء في مجال العقارات ارتفاع أسعار الوحدات السكنية في مصر بنسَب تزيد على 10%، سواء للوحدات مكتملة البناء أو التي لا تزال تحت الإنشاء، بفعل الانخفاض الحاصل في قيمة الجنيه، ورفع أسعار الفائدة، وما صاحبه من زيادة مباشرة في سعر الحديد والإسمنت، مع توقعات بمزيد من الارتفاع في أسعار بيع مواد البناء خلال الأيام المقبلة.
كذلك شهدت أسعار السلع الكهربائية والإلكترونية قفزات كبيرة في الساعات الماضية، حيث تراوحت الزيادة في أسعار الأجهزة الكهربائية المستوردة، والهواتف المحمولة، ما بين 15% و25%، مع امتناع العديد من المتاجر الكبرى عن البيع، خصوصاً في العاصمة القاهرة، وذلك بحجة إعادة التسعير لارتفاع سعر الدولار رسمياً.
أيضاً ارتفعت أسعار السلع الغذائية، ولكن بصورة طفيفة، وتراوحت ما بين 5% و7% في منتجات الألبان والجبن، والتي تَدخل في صناعتها ألبان وزيوت نباتية مستوردة من الخارج، وهي نسبة مرشحة للزيادة مع الارتفاع المرتقب في أسعار جميع السلع الأساسية، مثل اللحوم والأسماك والدواجن والبيض والأرز والعدس والفول والحبوب والسكر والبن والشاي.

وتوقع رئيس لجنة التموين في شعبة المستوردين بالاتحاد العام للغرف التجارية، متى بشاي، ارتفاع أسعار السلع المستوردة في السوق المحلية، بنسبة لا تقل عن 20% خلال أسابيع قليلة، ارتباطاً بتراجع سعر الجنيه مقابل الدولار، وقرار البنك المركزي الإلغاء الكامل لنظام الاعتمادات المستندية في عمليات تمويل الاستيراد بشكل تدريجي.

وقال بشاي، في تصريحات صحافية، إن “الأسواق في حالة ترقب الآن، لأن الزيادة في أسعار السلع مرتبطة بارتفاع سعر الدولار”، مضيفاً أن “التجار في انتظار استقرار سعر الجنيه في البنوك لتحديد أسعار البيع النهائية لمنتجاتهم، حتى لا يتعرضوا لخسائر في رأس المال”، على حد تعبيره.

وكان البنك المركزي قد أقر قواعد جديدة تسمح للبنوك بعمليات الصرف الآجلة للشركات، بشرط أن يكون الغرض منها تغطية مراكز العملاء الناتجة من اعتمادات مستندية أو تسهيلات موردين، وعن طريق البنك ذاته سواء اعتمادات مستندية، أو مستندات تحصيل، أو تسهيلات دورية، أو تحويلات أرباح مساهمين أجانب إلى الخارج محددة التاريخ.

كما قرر السماح بتحصيل التصدير السلعي والخدمي التي ترد لعملاء البنك، بشرط حصوله على ما يثبت أن العملية تجارية. وحظر القيام بأي عمليات صرف آجلة غير قابلة للتسليم للعملاء من البنوك أو المؤسسات أو الأفراد، مع السماح للبنوك المحلية بالقيام بها لغير أغراض المضاربة.

وأعلنت مصر الحصول على تمويلات دولية إجماليها 9 مليارات دولار، بعد توصل الحكومة إلى اتفاق نهائي مع صندوق النقد الدولي على مستوى الخبراء، للحصول على قرض جديد من الصندوق بقيمة 3 مليارات دولار، بالإضافة إلى مليار دولار من صندوق الاستدامة والمرونة، و5 مليارات من الدول الشريكة للتنمية والمؤسسات المالية الدولية.

وتواكب هذا مع إعلان الحكومة عن تدبير 67.3 مليار جنيه لصرف حزمة حماية اجتماعية إضافية، اعتباراً من 1 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، تشمل رفع الحد الأدنى للأجور من 2700 جنيه إلى 3 آلاف جنيه شهرياً، واعتماد علاوة غلاء معيشة استثنائية بقيمة 300 جنيه للعاملين في الجهاز الإداري للدولة، وزيادة المعاشات بقيمة 300 جنيه، ومد العمل بالحزمة التي تستفيد منها نحو 10.5 ملايين أسرة مُقيدة على البطاقات التموينية، بمبالغ شهرية تتراوح من 100 إلى 300 جنيه، حتى نهاية العام المالي الحالي.

 

عن Admin