أخبار عاجلة

حركة الشباب تهدد بسحق قوات سيراليون

جنود الشباب

حركة الشباب تهدد بسحق قوات سيراليون وتهدد بقتل أي شخص يصوت على الدستور

حذرت حركة الشباب المجاهدين سيراليون الدولة الوحيدة من دول غرب إفريقيا  التي قررت ارسال قواتها الى الصومال من مغبة قيامها بذلك.

هذا وقد صرح الناطق باسم حركة الشباب المجاهدين علي محمود راغي أن سيراليون ستتلتقي عواقب وخيمة في حال انتشارها في محافظات باي وجدو.

وقال: “إن على دولة سيراليون التراجع عن إرسال قواتها وإلا سنبيد جنودهم في غابات كسمايو, و سيشاهد العالم جثتهم في شاشات التلفزة ” حسب ما قاله علي راغي الناطق الرسمي باسم الشباب المجاهدين (تنظيم القاعدة في الصومال).

ويتوقع في الشهر القادم وصول 2000 جندي من سيراليون في الصومال لدعم قوات حفظ السلام الموجودة حاليا في الصومال.

على صعيد آخر هددت حركة الشباب بقتل أي شخص يصوت على مسودة الدستور الصومالي الجديد.

وقال “شيخ علي طيري” المتحدث باسم حركة الشباب إن أي شخص شارك في التصويت على الدستور الجديد يواجه القتل على أيدي مسلحي حركة الشباب.

وأضاف “علي طيري” إلى ذلك أن مسودة الدستور الصومالي الجديد يرمي إلى ما أسماه بالقضاء على الشريعة الإسلامية حسب تعبيره.

وتخوض حركة الشباب التي أعلنت ولاءها لتنظيم القاعدة حربا مع الحكومة الصومالية التي تدعهما قوات إفريقية.

وتأتي تهديدات حركة الشباب في وقت أعلنت الحكومة الصومالية أن 15 شهر مايو المقبل موعد للتصويت على الدستور الجديد.

يذكر أن سلاطين القبائل المشاركين في التصويت على الدستور يتدفقون إلى العاصمة مقديشو.

عن marsad

اترك تعليقاً