السبت , 16 نوفمبر 2019
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : وزير القوى العاملة

أرشيف الوسم : وزير القوى العاملة

الإشتراك في الخلاصات

توقعات بغضبة شعبية غير مسبوقة على السيسي. . الأحد 2 أكتوبر. . ضرب ساويرس في “كباريه” بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

ضرب ساويرس في "كباريه" بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

ضرب ساويرس في “كباريه” بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

ضرب ساويرس في "كباريه" بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

ضرب ساويرس في “كباريه” بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

توقعات بغضبة شعبية غير مسبوقة على السيسي. . الأحد 2 أكتوبر. . ضرب ساويرس في “كباريه” بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*أمن الانقلاب يتلكّأ في إخلاء سبيل وزير القوى العاملة

تواصل السلطات الأمنية المصرية تعنتها إزاء تنفيذ قرار النيابة العامة بإخلاء سبيل وزير القوى العاملة في حكومة هشام قنديل، خالد الأزهري منذ 20 سبتمبر/ أيلول الماضي، حسب ما أفادت مصادر من أسرته.

وتم إيداع الأزهري بقسم شرطة الهرم، بمحافظة الجيزة، في ظروف حبس غير إنسانية بالمرّة، وفق أسرته، التي كشفت أن الوزير يتعرض لتعسف شديد، ولا يجد مكانا للجلوس داخل الحجز وينام واقفاً، نظرا للازدحام الشديد بالحجز، ولا يستطيع الجلوس سوى ساعتين فقط على مدار اليوم، بالتناوب مع بقية السجناء.

وأفادت أسرة الأزهري، بأن إدارة قسم الهرم تمنع عنه الزيارة منذ أكثر من أسبوع. مضيفة أنه “رغم عرض الأزهري مرتين على “الأمن الوطني”، إلا أن إدارة القسم تبرّر استمرار حبسه بعدم انتهاء مذكرة الأمن الوطني، ويفيد مأمور القسم أنه سيعرض مجدّدا على الأمن الوطني”.

وكانت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة في منطقة طره، جنوبي القاهرة، برئاسة القاضي حسن فريد، رفضت يوم الثلاثاء 20 سبتمبر/ أيلول الماضي، استئناف النيابة على قرار قضائي صدر الأحد 18 سبتمبر الماضي، بإخلاء سبيل الأزهري، بتدابير احترازية على ذمة واقعة اتهامه بالاشتراك في أحداث حرق مبنى محافظة الجيزة، عقب فض اعتصام ميدان النهضة، في 14 أغسطس/آب 2013.

وجاء القرار بإخلاء سبيل الأزهري من محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بطره، وهي دائرة قضائية غير التي رفضت استئناف النيابة، ومن ثم أصبح إطلاق سراحه وجوبيا من قسم الشرطة التابع له بمحافظة الجيزة، حيث إن النيابة ليس لها الحق في الطعن مرة أخرى وفق القانون، بجانب تجاوزه فترة الحبس الاحتياطي المقررة قانونا والمحددة بعامين كحد أقصى في مثل هذه القضية، لا سيما وأن الأزهري ليس مطلوبا على ذمة قضايا أخرى، وفق “هيئة الدفاع عن الأزهري”.

وكانت النيابة وجهت لـ”الأزهري” تهماً بينها “التحريض على العنف” و”منع سيارات الإطفاء من الوصول إلى مبنى محافظة الجيزة، و”التحريض على قطع شارع الهرم”، و”قذف قوات الشرطة بالحجارة”، عقب فضّ اعتصام ميدان النهضة، وهي الاتهامات التي نفاها الأزهري في التحقيقات.

وسيتم عرض الأزهري، في حال إطلاق سراحه، بعد 45 يوماً على محكمة جنايات جديدة، للنظر في استمرار إجراءات التدابير الاحترازية الصادرة بحقه، أو تخفيفها وإلغائها تماما، وإخلاء سبيله على ذمة القضية دون قيود.

و”التدابير الاحترازية” تعني تسليم المتهم نفسه لقسم الشرطة للتوقيع كل مساء، ويتم إقرار هذه الإجراءات لضمان عدم قيام المتهم بأي جرم أو الهروب خارج البلاد، وعادة ما تخفف هذه الإجراءات بعد فترة من إخلاء سبيله، وفق وقائع سابقة.

وفي 29 أغسطس/آب 2013، ألقت أجهزة الأمن بالجيزة القبض على خالد الأزهري، الذي شغل منصب وزير القوى العاملة في الفترة من أغسطس/آب 2012، وحتى استقالته في يوليو/تموز 2013، اعتراضاً على الانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي.

وفي 16 سبتمبر/أيلول 2014، قضت محكمة جنح مستأنف الجيزة، برئاسة المستشار علي حسن، بتخفيف الحكم الصادر في 30 مارس/آذار 2014 ضد “الأزهري” من الحبس عامين إلى عام واحد، إثر إدانته بـ”التستر على إخفاء محمد البلتاجي، أحد قيادات “جماعة الإخوان المسلمين” البارزة، في منزله.

وقضى “الأزهري” بالفعل فترة الحبس في هذه القضية، وقد كان محبوسا احتياطيا على ذمة التحقيقات التي تجريها معه النيابة في أحداث “حرق مبنى محافظة الجيزة”.

 

 

* واشنطن بوست تسلط الضوء على تصريحات عجينة حول عذرية الطالبات في مصر

سلط تقرير لصحيفة “واشنطن بوست” الأميركية الضوء على تصريح عضو البرلمان المصري إلهامي عجينة بضرور الكشف عن عذرية الفتيات قبل إلتحاقهن  بالجامعة .

وقالت  الصحيفة إن نائب البرلمان المصري “إلهامي عجينة” أعلن في السابق أنه على المرأة المصرية ان تخضع  للختان  لأن الرجال المصريين “ضعاف جنسياً ” .

و تضيف :”الآن ، يريد فحص الفتيان للتأكد من كونهن عذروات” ، وقال عجينة في تصريح لصحيفة اليوم السابع “يجب على كل فتاة أن تقدم وثيقة رسمية تثبت أنها آنسة ”  ، ولا يجب أن يتضايق احد من هذه القرارات ”

وفسر رواد  التواصل الإجتماعي  لفظ “آنسة”  كإشارة إلى “عذرية الفتاة” ، واستخدموا “تويتر” و”فيس بوك”  للسخرية من عضو البرلمان والمطالبة بإجراءات عقابية ضده ”

وصرح “عجينة” الذي يشغل منصب عضو في لجنة حقوق الإنسان لصحيفة اليوم السابع أن إختبارات العذرية ستقلل من عدد الزواج العرفي الذي أصبح شائعاً في أوساط الشباب المصري الغير قادر على  تحمل تكاليف الزواج والضغوطات الثقافية .

وأضاف “عجينة” أنه في حال فشل الفتاة في إثبات عذريتها ،فإنه يجب إخطار والديها على الفور ، ويأمل في أن يحد ذلك من الزواج السري

واشارت الصحيفة إلى أن “عجينة” حث أعضاء البرلمان المصري أن يدعموا دعوته لعمل إختبارات العذرية تلك ، كما طالب وزير التعليم العالي أن يضعه هو أو أي مسئول داعم لمبادرته في اللجنة التي تراجع كل كشوف العذرية قبل إصدار كارت الهوية الخاص بالطالبات .

 

* ضرب ساويرس في “كباريه” بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

قالت صحيفة “فاماغوستا” القبرصية، أن عددًا من القبرصيين تعدوا بالضرب على رجل الأعمال المصري “نجيب ساويرس”، في أحد الملاهي الليلة بالعاصمة القبرصية “نيقوسيا” فجر السبت.
جدير بالذكر أن ساويرس يدير عددًا من المشروعات الكبرى في قبرص، وكان بصدد افتتاح عدد من تلك المشروعات المهمة.

وبحسب الصحيفة فإن ساويرس كان داخل الملهي بصحبة عدد من موظفيه، وذلك للاحتفال بافتتاح أحد مشروعاته في قبرص، فيما حدثت مناوشات بين عدد من الشباب القبرصي وبين ساويرس وموظفيه.

وأضافت أن رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس كان بصحبة عدد كبير من رجال الأعمال المصريين داخل ملهى ليلي، واحتك رجال الأعمال المصريين بـ”البودي جارد” الخاص بالملهى الليلي، وتطور الأمر إلى قيام عدد من البودي جارد بالاعتداء المبرح على ساويرس، وكل ما هو من موظفين ورجال الأعمال الذين كانوا بصحبته داخل الملهى.

ونوهت على ساويرس تلقى علاجه في مكانه الخاص بعيدًا من وسائل الإعلام حتى لا ينتشر الخبر في الأوساط الإعلامية مشيرة إلى أن عددًا من رجال الأعمال حاولوا بكل قوة إغلاق هذه الواقعة بعيدًا من وسائل الإعلام القبرصية.

 

*دوتش ويل” تتابع طريق المصاعب.. رحلة الخروج من مصر

نشرت صحيفة “دوتش ويل” الناطقة بالإنجليزية تقريرا، تحدثت فيه عن الهجرة غير الشرعية في مصر، التي تعد آفة اجتماعية تعاني منها بلدان العالم الثالث. ونظرا لتزايد عدد ضحايا الهجرة غير الشرعية التي تُنتشل جثثهم تقريبا كل يوم، أطلقت منظمة الأمم المتحدة نداء لدول الحوض المتوسطي، للحد من هذه الظاهرة.
وقالت الصحيفة في تقريرها إن الآلاف من الشباب أصبحوا يلقون بأنفسهم إلى التهلكة، في سبيل البحث عن ملاذ أفضل في البلدان الأوروبية، حيث تعدّ مصر من بين الدول التي يرحل منها العديد ممن أرهقهم الفقر والبطالة. ويعدّ هذا البلد بمثابة نقطة عبور للكثير من اللاجئين الذي يتوقون للسفر عبر البحر الأبيض المتوسط، فضلا عن أعداد غفيرة من المصريين الذين حاولوا مرارا وتكرارا الخروج من البلاد عن طريق “قوارب الموت
وذكرت الصحيفة أن أحد هذه المراكب ظل قابعا في قعر البحر لمدة ثلاثة أيام، قبل أن يعلن عبد الفتاح السيسي عن ذلك للرأي العام. وتجدر الإشارة إلى أنه في منتصف الأسبوع المنقضي لقي أكثر من 200 شخص مصرعهم، إثر غرق مركبهم الذي كان يحمل أكثر من 400 مهاجر.
ولا يزال مهربو البضائع ينقلون المئات على متن قوارب الموت من مختلف الموانئ المصرية على طول الشريط الساحلي، غير مكترثين بالعواقب الكارثية. ومنذ الحادثة الأخيرة، تمكن الجيش المصري من إنقاذ حوالي 163 شخصا، بينما لقي البقية حتفهم.
وأفادت الصحيفة بأن السيسي صرح في خطاب ألقاه أثناء افتتاح مشروع سكن اجتماعي بالقرب من مدينة الإسكندرية بأنه “لا توجد أي أعذار يمكن البوح بها حول هذه المأساة”. وأضاف السيسي أن “مصر لن تتحول إلى بلد اللاجئين، كما أن الحكومة لن تتخلى عن شعبها”. وأقر أن العديد من المصريين الذين يعيشون في ظروف اجتماعية واقتصادية مزرية يودون الهجرة إلى أوروبا والهرب من شبح الفقر

ونقلت الصحيفة نتائج إحدى الإحصاءات، التي أفادت بأن نسبة العاطلين عن العمل في مصر تقدر بحوالي 13 بالمئة، وقد وصلت نسبة البطالة في صفوف الشباب إلى 40 بالمئة. ومن الواضح أن السيسي وجه رسالة ضمنية، خلال خطابه، لكل من يفكر في الهجرة غير الشرعية، حيث أكد أن الدولة ستتخذ تدابير صارمة ضد أي مهاجر غير شرعي. وفي هذا السياق، قال: “ليكن في علم الجميع أنه علينا العمل على تغيير الواقع الذي نعيش فيه“.

وانتقدت الصحيفة الوضع غير الإنساني الذي يعيش فيه المصريون، حيث تبدو الأمنيات والحلول الفورية التي وعد السيسي بتطبيقها بعيدة المنال، ليس فقط على المدى القريب، بل أيضا على المدى البعيد. والجدير بالذكر أن ذلك لا يعود فقط إلى هشاشة اقتصاد البلاد والعجز المالي الذي تعاني منه، بل أيضا إلى شدة تعقيد المعطيات السياسية المصرية.

ونقلت الصحيفة سلسلة من الادعاءات، على خلفية ما يعاني منه المصريون من اضطهاد، حيث تم فيها اتهام حكومة السيسي بالتقصير. والجدير بالذكر أن السبب وراء فرار المصريين من بلادهم عبر قوارب الموت يعود إلى الانتهاكات التي تُرتكب في حقهم، من بينها قمع حرية التعبير، والاعتداء على الحريات والحقوق المدنية، التي تتمثل أساسا في التصفيات الجسدية للمعارضين، والتعذيب في السجون، والاعتداء الجنسي على المعتقلين، فضلا عن الاختفاء القسري.

وذكرت الصحيفة أن مصر تحتضن عددا هاما من اللاجئين من إفريقيا والشرق الأوسط، وذلك وفقا لما أدلى به السيسي في المحادثات العالمية الأخيرة، إذ إن عدد اللاجئين في مصر يقدر بحوالي 5 ملايين لاجئ. كما صرح السيسي بأن الدولة توفر للاجئين الخدمات الاجتماعية الأساسية، مثلهم مثل أي مواطن مصري آخر، على الرغم من الأزمة الاقتصادية التي تشهدها البلاد.

والجدير بالذكر أن الأرقام التي قدمها السيسي تبدو بعيدة كل البعد عن الحقيقة مقارنة بالإحصاءات الأخيرة التي قامت بها وكالة الأمم المتحدة للاجئين، التي سجلت حوالي 250 ألف لاجئ فقط.
وبحسب منظمة الدفاع عن حقوق اللاجئين المصرية، فقد تم تسجيل العديد من المخالفات، خاصة تلك المتعلقة بالعنف الموجه ضد اللاجئين.

وقد قامت هذه المنظمة برصد العديد من الاعتداءات التي ترتكب في حق اللاجئين، خاصة بعد موجة الاعتقالات العشوائية التي شنتها السلطات المصرية مؤخرا

وفي الختام، بينت الصحيفة فحوى الاتفاق الذي عقده الاتحاد الأوروبي مع مصر. وفي هذا السياق صرّح رئيس البرلمان الأوروبي، مارتن شالز، بأنه “على الدول الأوروبية، خاصة الأورومتوسطية، الأخذ بعين الاعتبار العدد الهائل من المهاجرين غير الشرعيين الذين يتوافدون إليها من شمال إفريقيا، وذلك للحد من الكوارث الإنسانية التي من الممكن أن تنتج عن ذلك“.

 

* توقعات بغضبة شعبية غير مسبوقة على السيسي.. لماذا؟

توقع عدد من خبراء الاقتصاد والمحللين السياسيين في مصر، غضبة شعبية في طول البلاد وعرضها على رئيس الانقلاب في مصر عبد الفتاح السيسي، محذرين في الوقت ذاته من استمرار الوضع على ما هو عليه.

وشدد الخبراء على أن ارتفاع الأسعار “الغلاء” في مصر بات أكثر أعداء السيسي شراسة وضراوة، وغير قادر على كبح جماحه، ومنع انفضاض الناس من حوله.

السيسي في مرمى نيران الأسعار

وأكد عدد من مندوبي الشركات في مصر في أحاديث انتشار موجة من الحنق والغضب على سياسيات السيسي التي وصفوها “بالفاشلة”، وغير “الواعية”، وأن الشكاوى طالت الشركات والتجار والمستهلكين على حد سواء، وبات لدى الجميع إحساس بالانفجار” في أي وقت.

وقال إيهاب محمد أحد الموزعين الكبار لإحدى شركات المواد الغذائية، إن الشارع لم يعد على لسانه سوى ارتفاع الأسعار”، لافتا إلى وجود “غضب شعبي ترجمه العديد من التجار والمستهلكين بحملة سباب وشتائم لرأس النظام، والنظام نفسه“.

وحذر من أن “استمرار شكاوى الناس دون إيجاد حلول مجدية ومفيدة، سيزيد من فساد بعض الشركات، ويساعد على الغش التجاري من جهة، واختفاء عدد كبير من السلع أو زيادة أسعارها“.
الأمن في مواجهة الغلاء

وعن تداعيات تلك الأجواء القاتمة التي عبر عنها المواطنون بالرفض والامتعاض قلل المحلل السياسي المقيم في الولايات المتحدة، أحمد غانم، من قدرتها على إشعال ثورة جياع، وقال لـ”عربي21″ لا يمكن أن تحدث “ثورة جياع” في مصر لأسباب كثيرة منها أن القبضة الأمنية الآن غير مسبوقة.

وتابع: بأنه إضافة للوضع العالمي الذي يتغاضى عن حقوق الإنسان في مقابل الاستقرار” في الشرق الأوسط، ولوجود كوادر كثيرة من محركي الشارع المصري في المعتقلات أو خارج البلاد”، مضيفا سببا آخر وهو “ضعف المعارضة الشديد“.

وأعرب عن اعتقاده في “أن السيسي سيستمر لفترة رئاسية أخرى على الأقل ما لم يتغير الوضع الحالي”، مشيرا إلى أن “تحويل الغضب الشعبي لثورة يتطلب عوامل كثيرة غير متوافرة حاليا، وحتى لو تبعه تحرك شعبي فيمكن إجهاضه إما بالقمع أو بالتضحية ببعض الوزراء“.

الدولة تطحن المواطن

بدوره، حمل الخبير الاقتصادي، أسامة غيث، نظام السيسي المسؤولية عن موجة الغلاء، وقال: “السلطة التنفيذية في مصر وفقا للدستور يرأسها الرئيس ويعاونه رئيس الوزراء، فبالتالي تتحمل المسؤولية، لأنها اتخذت مجموعة من السياسات خلال الفترة الماضية أدت إلى رفع أسعار الخدمات والسلع”.
وأضاف: “كما أنها أضافت تشريعات مثل قانون القيمة المضافة، الذي تسبب في رفع الأسعار، إلى جانب أن الحكومة توالي رفع أسعار تسعيرة الكهرباء والمياه والغاز، وغيرها من الخدمات”، منتقدا في الوقت نفسه “تحميل المواطن فاتورة عجز الموازنة العامة الموازنة بشكل مباشر وصريح“.

وقال إن “القاعدة الاقتصادية العلمية البسيطة تقول إنه يجب توزيع الأعباء العامة على الجميع، ولكن للأسف لا يوجد تفكير متوازن في الدولة، فالفقراء ومعدومو الدخل، يتحملون عبء الإصلاح“.

وعن تأثير ذلك على الشارع المصري، قال: “دعك من حديث القائد والملهم والمنقذ والبطل، فأي حاكم عندما يشعر الناس أنه لا يقدم حلولا عملية، وسريعة لمشاكلهم فإن ثقتهم في هذا الحاكم تهتز، والتفافهم حوله ينفض“.

السيسي خارج الاتهام

على المستوى الإعلامي، أقر أستاذ الإعلام، سامي الشريف، بوجود غضب وقلق في الشارع المصري من ارتفاع الأسعار، ولكنه أشار إلى وجود مبالغات في تقدير حالتي الغضب والقلق، وقال: “هناك مبالغات في غير محلها بمحاولة تهويل الصورة، وإثارة بعض التكهنات، والمبالغة في ردود فعل الناس“.
وأضاف: “من بعض تلك المبالغات، أن الأسعار قد تؤدي إلى ثورة جياع، أو ثورة غلابة”، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن “الحكومة الفطنة الذكية يجب أن تتلمس ما تقوله وسائل الإعلام من مؤشرات وتبني سياستها على القضاء على المشكلات التي يواجهها المواطن العادي وإلا ستجد نفسها أمام مشكلة حقيقية“.

وأكد أن “الدولة بكل مؤسساتها تتحمل المسؤولية، لأنها لم تستطع توفير مخزون جديد للدخل القومي إلا من خلال وضع أيديها في جيوب البسطاء”. وقلل من أثر الغضب الشعبي من ارتفاع الأسعار، قائلا: “لم يصل الأمر إلى حد ما تنشره بعض المواقع الإلكترونية أن ما يحدث هو نهاية عهد السيسي“.
ولكنه أعفى في الوقت نفسه “السيسي” من تحمل المسؤولية، قائلا: “يجب الفصل بين رئيس الدولة والحكومة، فالسيسي يقوم بجهد خارق، ويسير بخطوات واثقة وسريعة ولا تلاحقه الحكومة الحالية، وبالتالي هي ليست معبرة عن الناس أو رئيس الدولة“.

 

*الاعلام المصري: زيارة محمد بن نايف لأنقرة غير مبررة وتركيا تخطط لاحتلال السعودية !

قال الإعلامي المصري أسامة كمال إن زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن نايف لتركيا “غير مبررة” محذرا السعودية من أن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يسعى لإعادة الخلافة الإسلامية وأن ذلك لن يتم الا بالسيطرة على الحرمين الشريفين.. حسب تعبيره .

وأضاف كمال المقرب من عبدالفتاح السيسي خلال برنامجه “القاهرة 360 ” المذاع على قناة “القاهرة والناس” أن ” إردو” – يقصد اردوغان – يسعى لإعادة الخلافة العثمانية وانه يسعى للسيطرة على المنطقة من خلال القاعدة العسكرية الجديدة في الصومال وكذلك القاعدة التركية في قطر .

وأضاف زيارة محمد بن نايف لتركيا غير مبررة وأحذر اخونا بالسعودية وكذلك بقطر من تركيا ” مشيرا الى انه حذّر من ذلك من قبل وسيثبت الزمن كلامه.. حسب قوله .

 

* البنك المركزى يضع ضوابط للسيطرة على سوق الصرف.. وتوقعات بخفض جديد للجنيه

قالت مصادر، إن البنك المركزى المصرى اتخذ عدة إجراءات للسيطرة على سوق الصرف خلال الفترة الماضية، تتمثل فى تشديد العقوبات على الإتجار فى العملة وإغلاق أكثر من 53 شركة صرافة مخالفة لتعليمات بيع العملات، مع إجراءات مرتقبة من كافة الأجهزة الحكومية المعنية لضبط الأسواق وأسعار السلع والخدمات فى الفترة التى تعقب عملية خفض متوقعة للجنيه للسيطرة على التضخم.

وتوقعت مصادر رفيعة المستوى فى تصريحات، بأن قرار إجراء خفض جديد للجنيه أمام الدولار، أصبح وشيكًا وسوف يتم خلال الأيام القليلة القادمة، مؤكدة أن القرار هو سلطة البنك المركزى المصرى من حيث حجم الخفض وتوقيته المناسب فى ظل معطيات اقتصادية تتضمن مستوى التضخم وحجم الاحتياطيات الأجنبية لمصر والتدفقات المستقبلية من العملات الأجنبية خلال الشهور القليلة القادمة، والتى تتيح للبنك المركزى التدخل لوقف المضاربات على العملة فى السوق حال حدوثها، لحماية الجنيه، إلى جانب الدور الحكومى فى الرقابة على الأسواق بالتنسيق مع البنك المركزى.

وأشارت المصادر إلى أن طارق عامر محافظ البنك المركزى المصرى ناقش كافة تفاصيل سوق الصرف مع عبد الفتاح السيسى يوم السبت الماضى، إلى جانب سير إجراءات حصول مصر على 12 مليار دولار من صندوق النقد الدولى على مدار 3 سنوات، والتى من بين تفاصيلها اتباع سياسة سعر الصرف المرنة والخاصة بالعملة المحلية.

 

 

* أهالي أكياد بالشرقية يقطعون الطريق احتجاجًا على اختطاف سيدة

قطع أهالي قرية أكياد بفاقوس بالشرقية الطريق الواصل لمحافظة الإسماعيلية أمام قرية الدراكة بعد اختطاف فتاة من القرية مساء أمس من أمام مجمع الشرطة بمدينة فاقوس.

وأكد الأهالي عدم تعاطي مركز شرطة فاقوس مع شكواهم، فعندما توجه أهل المختطفة للمركز تم طردهم في ظل عدم الاكتراث، ما أشغل غضبهم.

وذكرت والدة المختطفة أن نجلتها ذهبت عصر أمس لأحد أطباء النساء والتوليد، أمام مجمع الشرطة بفاقوس، بعدها اختفت تمامًا ورصدت إحدى كاميرات المراقبة الموجودة بأحد المخابز مرور نجلتها حتى وصلت أمام مجمع الشرطة بفاقوس وتختفي بعدها لتنقطع صلتها بأهلها حيث تم إغلاق هاتفها المحمول.

وأضافت الأم أنها توجهت بالشكوى لمركز شرطة فاقوس لطلب النجدة والبحث عن نجلتها المختطفة، غير أنه تم طردها بعد الاستهزاء بها من ضباط ومخبري مركز الشرطة. 

وكانت فتاة تدعى “داليا أحمد السيد” البالغة من العمر 30 عامًا، ولديها ثلاثة أطفال تغيبت منذ مساء أمس السبت وهي في طريقها لعيادة أحد أطباء النساء بمدينة فاقوس المجاورة لمجمع الشرطة وانقطعت أخبارها حتى الاَن.

 

* نشطاء عن ثروة “حسين سالم” الـ147 مليون دولار: اتبرعوا للمسكين ده!!

شن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و”تويتر” هجومًا على لقاء إعلامي الانقلاب عمرو أديب ورجل الأعمال الهارب حسين سالم، عقب قول نجل الأخير إنه لا يملك سوى 147 مليون جنيه فقط وإجهاشه بالبكاء.

 وسخر النشطاء من لقاء عمرو أديب بعد بكاء نجل حسين سالم لعدم امتلاكه الأموال الكافية للعيش، وتراجع حجم ثروتهم حتى بلغت 1.7 مليار دولار فقط، بينما أبدى البعض الآخر غضبه من موافقة عائلة “سالم” على ظهوره بهذا الشكل.

 

* البصارطة” للمرة الثالثة.. حرق واعتقالات وحظر تجول يثير فزع الأهالي

للمرة الثالثة تقتحم مليشيات الانقلاب منازل أهالي البصارطة وتكسر محتوياتها، وحرقت صباح اليوم منزل الحرة مريم ترك، وتصاعد الدخان بشكل مكثف.

واستمرارًا للمهزلة.. فقد منعت مليشيات الانقلاب الأهالي من الخروح لإطفاء الحريق.

وسُمع أصوات إطلاق رصاص حي من قبل قوات أمن الانقلاب على منازل القرية.

وذكرت مصادر أن حصارًا كاملاً يحيط بالقرية من الداخل والخارج وأن مليشيات الانقلاب تمركز في منطقة عجور وأبوعبده والاعدادية والموقف.

كما فرض حظر تجوال وهناك اعتقالات عشوائية من الشوارع بعد تفتيش المارة و فحص هواتفهم.

وأضاف المصدر وصول دعم جديد لمليشيات الانقلاب من على الطريق الدولي و انتشارهم بالأراضي الزراعية المحيطة بالطريق.

 

 

* معتقل يواجه الموت في سجن”طنطا العمومي” وأسرته تستغيث لإنقاذ حياته

ناشدت أسرة المعتقل “شريف حسن سمك”، بسجن طنطا العمومي، منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان المحلية والدولية، التدخل الفوري لإنقاذ حياته، كونه يحتضر داخل السجن، بعد أن تدهورت حالته الصحية، نتيجة تعرضه لذبحة صدرية حادة وقصور بالشريان التاجي، ما جعله بحاجة ماسة لتدخل جراحي عاجل بالقلب، وترفض إدارة السجن نقله للمستشفي، فضلا عن أنه يقبع في ظروف احتجاز غير آدمية ويُمنع عنه دخول الدواء، بسبب تعنت مأمور السجن.

وقالت زوجة “سمك” عندما توجهت لزيارة زوجها داخل سجن طنطا العمومي، وجدته بحالة إعياء شديدة، وفقدان كبير في الوزن، ولا يستطيع التنفس، ولا يقوي علي الوقوف علي قدميه، وحالته الصحية متدهورة للغاية بصورة تجعله أشبه بالميت، ويرفض مأمور السجن نقله للمستشفي لعمل جراحة بالقلب، ما يجعله يواجه القتل العمد.

وتحمل أسرة “سمك” سلطات الانقلاب العسكري متمثلة في مأمور سجن طنطا العمومي، ورئيس مصلحة السجون، ووزير داخلية الانقلاب المسئولية الكاملة عن حياته، كما تدين الصمت الدولي علي جرائم القتل العمد التي يتعرض لها ذويهم المعتقلين علي خلفية اَرائهم السياسية، داخل سجون الإنقلاب.
يذكر أن “شريف سمك” معتقل منذ ما يزيد عن العامين، ويقضي أحكاما بالسجن 37 عاما في عدة قضايا عسكرية ومدنية علي خلفية رفضه الانقلاب علي الشرعية، ويبلغ من العمر 40 عاما وهو أب لأربعة من الأطفال بنتين وولدين أكبرهم بمرحلة التعليم الأساسي.

 

* أطفال معتقلون يضربون عن الطعام حتى تتحقق مطالبهم

أعلن عدد من الأطفال المحتجزين داخل المؤسسة العقابية للأحداث بالمرج، السبت، دخولهم في إضراب مفتوح لحين تلبية طالبهم.

وفي رسالة مسربة، قالوا خلالها “من شباب العقابية .. إلى أهالينا والمسؤولين في الدولة ولكل من يدافع عن حقوق الإنسان .. نناشدكم أن تساعدونا لتلبية مطالبنا ونعلن أننا قد بدأنا في إضراب مفتوح لأن ما يحدث داخل تلك الأسوار لا تطيقه النفوس“.

وذكروا في الرسالة 7 طلبات وهي كالتالي:

1-منع الضرب والسباب والإهانة للمحبوسين سواء من ضابط أو أخصائي أو لجنة الحكم الذاتي ” مساجين “.
2 –
حرية النزلاء داخل العنابر، وعدم التحكم بهم ومعاملتهم كأنهم آلات.

3 – عدم منع النزلاء من الخروج من العنابر من جهة الإخصائيين ولجنة الحكم الذاتي.

4 – إختيار أشخاص مؤهلين للجنة الحكم الذاتي، رحماء لا يظلمون، وقادرون على إدارة العنابر.

5 – عدم منع المأكولات والمعلبات من الدخول للعنابر.

6 – مد مدة الزيارة إلى ساعتين.

7 – ضم السياسيين في عنبر واحد وهو المطلب الأهم.
واختتموا الرسالة قائلين “ونعلن نحن المعتقلين بالعقابية أننا بإذن الله لن نتخلى عن مطالبنا أو نتنازل عن الإضراب، ونسأل أهلنا بالخارج أن يتفعلوا معنا ونعلمكم بانه إذا لم يتم تلبية مطالبنا سنبدأ بالتصعيد” .

 

* بـ150 مليون جنيه.. “فالكون” تتعاقد لتأمين المطارات المصرية

أعلنت شركة “فالكون” للخدمات الأمنية، المقربة من سلطات الانقلاب، بدء تأمين الركاب والأمتعة بمطار شرم الشيخ الدولي والبدء فى تأمين باقى المطارات خلال شهر قادم.

وقال شريف خالد، رئيس شركة فالكون،اليوم الأحد، في حواره مع “سكاي نيوز عربية”: إن الشركة ستبدأ في تطبيق التفتيش بمطار شرم الشيخ، ثم مطار القاهرة فمطار الغردقة، وأنه ستقوم بالتفتيش الإداري للركاب والأمتعة، على أن تظل الضبطية القضائية وتأمين المطارات والمنشآت من اختصاص وزارة الداخلية.

وأضاف: إنهم يقومون الأن يتجهيز العناصر الأمنية لبدء الإجراءات فى جميع المطارات بالتعاون مع الداخلية، والإستعانة بأحدث الأجهزة في العالم وتركيبها في المطارات.

وبرغم عدم الكشف عن القيمة التي تم الاتفاق عليها بين وزارة الطيران المدني في حكومة الانقلاب وشركة “فالكون”، فإن مراقبين وخبراء في مجال تأيمن المطارات أكد أن التأمين تجاوزت قيمته 150 مليون جنيه للمطارات، وذلك بحسب تصريحات صحفية سابقة. 

في سياق متصل، كشف عضو سياحة برلمان العسكر، أحمد سميح، أن إسناد تأمين المطارات لشركات خاصة جاء لاستعادة السياحة، خاصة بعد أزمة الطائرة الروسية.

 

* تلاميذ مصر يفترشون الأرض في عهد السيسي

مشهد منذ العصر الحجري وليس في عام 2016 ما يعانيه تلاميذ وطلاب مصر منذ الانقلاب العسكري، وسط حالة من الغضب الشديد تسيطر على أهالي عزبة الريدي التابعة لمركز بني مزار، بمحافظة المنيا؛ بسبب عدم اعتماد هيئة الأبنية التعليمية إنشاء مدرسة لهم حتى الآن برغم أنهم نجحوا في استصلاح قطعة أرض أملاك دولة، وأقاموا عليها مباني بدائية كـ” مدرسة”.

وبحسب” التحرير” الموالية للانقلاب، فقد قال “م.ا”، أحد أهالي القرية القائمين على إنشاء المدرسة، إنه وبعد نجاحهم في استصلاح قطعة أرض “أملاك دولة”، وإنشاء مدرسة عليها لتعليم أبنائهم، والبالغ عددهم 325 بالمرحلتين الابتدائية والإعدادية، وذلك من منطلق الخوف على حياتهم من خلال السير لمسافة أكثر من 4 كيلو مترات حتى الوصول لأقرب مدرسة لهم بقرية “طمبو” المجاروة، وقرر أبناء القرية عدم الذهاب لمدرسة ” طمبو” مرة أخرى، وتلقي دروسهم داخل المدرسة التي أُقيمت بجهود ذاتية من الأهالي. 

وأوضح أنهم فوجؤا بتصريحات المحافظ الحالي اللواء عصام البديوي، والتي تفيد بأنه ينتظر موافقة الزراعة حتى الآن، والتي تأتي مخالفة لخطاب “الزراعة” ويصف أهالي القرية بالمعتدين على الأراضي الزراعية. 

 

* والدة الميرغني للسيسي: ابني اتحكم عليه بالإعدام

طالبت والدة اللاعب أحمد الميرغني، لاعب وادي دجلة السابق، قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بإعادة نجلها للعب مرة أخرى في الأندية، بسبب منع رؤساء الأندية من اللعب له، مؤكدةً: “دا كدا إنت حكمت عليه بالإعدام”.

جاء ذلك خلال مداخلة في برنامج “الكابتن” والذي يقدمه اللاعب خالد الغندور على قناة” العاصمة 2″ الفضائية، أمس السبت، حيث أضافت:: “إنتوا ليه بتعذبوه؟ حرام”، متسائلة: “لماذا تم منع ابني من اللعب؟”.

وتحدث الميرغني، حيث قال: إن مدرب نادي الداخلية جمال عبد الصمد، قال له بالحرف الواحد، فيه أوامر عليا تمنعك من اللعب. 

جدير بالذكر أن اللاعب قد عاجم قائد الانقلاب عقب مقتل الجنود المصريين في سيناء بقول “أنت فاشل ومش عارف تحمي الحدود”، وهو ما أعقبه طرده من نادي وادي دجلة ورفض الأندية التعاقد معه.

 

* أسباب نقص أدوية السرطان لـ70%

قال الدكتور جورج عطا الله، عضو نقابة الصيادلة: إن هناك نقصًا حادًّا في أدوية مرضى السرطان؛ بسبب ارتفاع الدولار وتوقف الشركات عن الإنتاج.

وأضاف عطا الله في تصريحات صحفية اليوم أن النقص بلغ 70% في أدوية السرطان بالسوق؛ ما أدى لظهور أدوية السوق السوداء وتخزين الأدوية في ظل غياب الرقابة. 

من جانبه، طالب المستشار الطبي لمركز الحق في الدكتور محمد عز العرب، بتدخل سيادي لعلاج الأزمة وتوجيه مخصصات فورية للأدوية.

 

 

* اعتقال مدرسين بعد حملة مداهمات بالشرقية

تصعّد ميليشيات أمن الانقلاب بالشرقية من حملات المداهمات بشكل يومي على بيوت الأهالي في محاولة توصف بالفاشلة للحد من الحراك الثوري المتواصل بمدن ومراكز المحافظة.

وشنت قوات أمن الانقلاب في الساعات الأولى من صباح اليوم حملة مداهمات على بيوت الأهالي بعدد من قرى منيا القمح وبلبيس؛ ما أسفر عن اعتقال اثنين.

وقال شهود العيان إن الحملة داهمت بيوت العديد من الأهالي وروعت النساء والأطفال وحطمت أساس المنازل واعتقلت من قرية الكفر القديم ببلبيس محمد سعيد محمد الشافعي 28 سنة ويعمل مدرسًا بمدرسة خاصة بمدينة نصر، كما اعتقلت من كفر أيوب ببلبيس خالد عبد الحميد حسن عسكر 51 سنة مدرس ولديه أربعة أطفال واقتادتهما لجهة غير معلومة دون ذكر الأسباب بشكل تعسفي.

من جانبها حملت رابطة أسر المعتقلين بالشرقية سلطات الانقلاب المسؤولية عن سلامة المعتقلين، وناشدت منظمات حقوق الإنسان التدخل وتوثيق الجريمة واتخاذ الإجراءات التي من شأنها المساعدة في رفع الظلم الواقع عليهم. 

ويقبع في سجون الانقلاب ما يزيد عن 2500 معتقل بمدن ومراكز الشرقية في ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان وثقت عدد من المنظمات الحقوقية المحلية والدولية طرفًا منها.

 

 

* مسجد الفتح”.. أبرز هزليات قضاء العسكر اليوم

تواصل محكمة جنايات القاهرة، والمنعقدة بوادي النطرون، برئاسة المستشار سعيد الصياد، جلسات القضية رقم 8615 لسنة 2013 جنايات الازبكية مقيدة تحت رقم 4163 لسنة 2013 كلي شمال القاهرة والمعروفه إعلاميًا بأحداث رميس ومسجد الفتح والتي تعود لتاريخ 16 أغسطس 2013 عقب مذبحة  رابعة العدوية والنهضة بيومين بحق 494 من مناهضي الانقلاب العسكري الدموي الغاشم.
كانت المحكمة قد قررت في الجلسة السابقة فتح باب المرافعة وانتداب لجنة لفض الاسطوانات المدمجة وانقضاء الدعوى لـ3 من الوارد أسماؤهم فى القضية الهزلية لوفاتهم.
يشار إلى أن قوات أمن الانقلاب كانت قد اعتدت على المظاهرات السلمية في محيط مسجد الفتح بتاريخ 16 أغسطس 2013 وتم قنص عدد من الشباب، واستشهد عدد كبير، ومحاصرة نسبة كبيرة من الشباب داخل مسجد الفتح ليتحول الضحايا والمجني عليهم إلى متهمين بمحاضر سلطات الانقلاب الملفقة.
وتعقد محكمة جنح مستأنف العجوزة، برئاسة المستشار أحمد سحلي، جلسة  النطق بالحكم في استئناف النيابة على براءة سيد مشاغب من تهمة التحريض والتهديد، في قضية التعدي على رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور.
كانت محكمة جنح العجوزة برئاسة المستشار محمد الحسيني، قضت ببراءة سيد مشاغب أحد أعضاء رابطة «وايت نايتس»، من تهمة التحريض، في قضية التعدي على رئيس نادي الزمالك بإلقاء كيس يحوي مادة حارقة عليه، كما قضت بتخفيض مدة حبس”حسام طارق” الشهير بـ”كهربا” ومحمود محمد بسيوني، عضوين بالرابطة من 3 أشهر إلى شهر.

 

* إعلام السيسي يواصل التزييف.. “الأهرام” تنشر مشروعًا إماراتيًا على أنه من “عرق الجيش

في تلاحق مستمر للانهيار المهني والإعلامي والتطبيل لعصر السيسي وتسويق أوهامه للشعب المصري، كبقية أجهزة الدولة التي أدمنت التطبيل للسيسي حتى ولو بمشروعات سبق افتتاحها كمحطات المياه والكهرباء في المنيا، أو مشروعات بدأت من سنوات وتصويرها على أنها بجهود وتوجيهات قائد الانقلاب.. نشرت صحيفة الأهرام الحكومية صورة لأحد مشروعات الإمارات ووصفتها بـ”المصرية العملاقة”، وذلك في عددها الصادر أمس السبت. وذلك ضمن موضوع “عزيمة القوات المسلحة تقهر المستحيل“!!

الصورة كانت لأحد مشروعات الطرق، معلقة عليها بأنها “ضمن المشروعات التنموية المصرية العملاقة”، إلا أنه تبين أن الصورة منشورة على محركات البحث العالمية منذ أعوام لإحدى المشروعات العملاقة بدولة الإمارات العربية الشقيقة.

 وبالبحث تبين أنه تم الاستعانة بنفس الصورة في أكثر من موضوع صحفي لأكثر من موقع مهتم بشئون الطرق والمشروعات والبنية التحتية، تتحدث عن إحدى المشروعات العملاقة بدولة الإمارات العربية المتحدة، كما أن اللافتات الإرشادية الخاصة بالصورة باللون الأخضر في حين أن لافتات الطرق في مصر باللون الأزرق.

ونشرت عدة مواقع إخبارية إماراتية الصورة منذ أعوام في موضوعات عدة لها عن الطرق التى أنجزتها حكومة الإمارات العربية المتحدة والطفرة التى حققتها في الدولة والتي ساهمت بشكل كبير فى التقدم الكبير في مستوى الطرق وحركة المرور، إلا أن صحيفة الأهرام نشرت الصورة فى موضوع تتحدث فيه عن المشروعات العملاقة التى تنجز في مصر في زمن قياسي دون الإشارة إلى أن الصورة ليست من مشروعات مصرية.

وتظهر نتائج البحث عن الطرق في دبي الصورة منذ 2007..!!

 

سلسلة من التزييف

وسبق ذلك نشر الأهرام لصورة تظهر مبارك متقدمًا على الرئيس الأمريكي في واشنطن.. 

كما نشرت مؤخرًا صورة لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي والرئيس الأمريكي يتأهب للسلام عليه، في قمة العشرين..رغم ان الحقيقة أن أوباما كان متجهًا بعيدًا عن السيسي.

وفي 11 مايو 2015، تناول رواد مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” و”تويتر”، صورة عبد الفتاح السيسي أثناء مشاركته في احتفالات النصر بروسيا، متهمين صحيفة الأهرام بتزوير الصورة  التي تظهر تقدم الرئيس في الصفوف الأمامية، كما فعلت مع مبارك من قبل.

واعتبر النشطاء أن صحيفة “الأهرام” قامت بتزوير الصورة كنوع من “التطبيل”، مشيرين إلى أن الصورة المرفقة بالأسفل هي الصورة الحقيقية.

يذكر أن صحيفة “الأهرام” كانت قد نشرت في 14 سبتمبر 2010، صورة خاصة باجتماعات قمة واشنطن التي بدأت في الأول من الشهر نفسه، عندما انطلقت المفاوضات المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين في حضور المخلوع مبارك، وهو يتصدر المشهد، في صورة مغايرة لما كانت عليه في الواقع، وأطلق عليها أسامة سرايا، رئيس تحرير الأهرام آنذاك “صورة تعبيرية“. 

وأظهرت الصورة الحقيقة أن الرئيس الأمريكي اوباما هو من كان يتصدر الرؤساء وليس مبارك ..

وبذلك ينكشف دور وسائل الإعلام الرخيصة في تزييف وعي المواطنين…في زمن الفساد والانقلاب من أجل الضحك على المواطن الذي يتجرع بصمته ويلات الفساد والغلاء وإهانة الكرامة وسلب الحريات

 

* مصر تدين الاعتداء على سفينة إماراتية بباب المندب

أدانت وزارة الخارجية بأشد العبارات، الهجوم الذي شنته عناصر تابعة لجماعة الحوثيين في اليمن ضد سفينة المساعدات الإنسانية التابعة لشركة “الجرافات البحرية الإماراتية” عند منطقة باب المندب، والتي كانت تقوم بإحدى رحلاتها الدورية من وإلى مدينة عدن لنقل المساعدات الطبية والإغاثية إلى اليمن.

وقال المتحدث باسم الخارجية، المستشار أحمد أبوزيد، إن القيام بمثل تلك الاعتداءات على قوافل الإغاثة الإنسانية عمل مخالف للقوانين والأعراف الدولية، وانتهاك صريح للقانون الإنساني الدولي، متمنياً الشفاء العاجل للمصابين في هذا الحادث.
وكان المتمردون الحوثيون، أعلنوا السبت، أنهم استهدفوا بارجة إماراتية بقوة صاروخية قبالة شواطئ مديرية المخا على البحر الأحمر، وتم تدميرها بالكامل“.

وتشارك الإمارات ضمن التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن لقتال المسلحين الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء ومناطق أخرى من البلاد.

 

* معتقلي “بور سعيد” يواصلون إضرابهم عن الطعام للمطالبة بتحسين أوضاع احتجازهم

واصل معتقلي سجن “بورسعيد”، بشمال مصر إضرابهم الكامل عن الطعام إعتراضًا منهم على ما وصفوه بالتنكيل المُستمر الذي تمارسه الإدارة القائمة على السجن من تعذيب وإهانات متعمدة و تعدي على ذويهم باليد واللفظ ومصادرة أغراضهم الشخصية التي هي ضرورة أساسية للحياة في هذا المعتقل السيء السمعة، وقد تم عزل مجموعة منهم في غرف التأديب و الإعدام لعدة أيام، وتم التعدي على بعضهم بالضرب إلى أن تم إصابة بعضهم وصلت حد الكسور، وقد أجبروهم على التنازل عن المحاضر و الشكاوى وإلا سوف يتم إقحامهم في قضايا مُلفقة جديدة.
بدأت تلك الأحداث في الثلاثاء الموافق 27 سبتمبر/أيلول 2016، ومازالت مستمرة، وقد باتت حالتهم الصحية والنفسية في غاية السوء جراء التعنت الذي تمارسه السلطات، كما أن الأهالي لا يستطيعون التواصل معهم و قاموا بتقديم الشكاوى للمحامي العام لنيابات بورسعيد ولا جديد حتى الآن، وقد طالب المعتقلون بالقاء الضوء على الأوضاع السيئة للمعتقلين بسجن “بورسعيد”، وفضح الممارسات غير الأدمية التي يقوم بها الأمن ممثلا فى ادارة السجن ضد المعتقلين، والضغط على وزارة الداخلية لتحسين أوضاع احتجازهم.
ذلك إنتهاكًا لنص المادة 2 من اتفاقية مُناهضة التعذيب أيضًا
“1.
تتخذ كل دولة طرف إجراءات تشريعية أو إدارية أو قضائية فعالة أو أية إجراءات أخرى لمنع أعمال التعذيب في أي إقليم يخضع لاختصاصها القضائي.2. لا يجوز التذرع بأية ظروف استثنائية أيا كانت، سواء أكانت هذه الظروف حالة حرب أو تهديدا بالحرب أو عدم استقرار سياسي داخلي أو أية حالة من حالات الطوارئ العامة الأخرى كمبرر للتعذيب.3. لا يجوز التذرع بالأوامر الصادرة عن موظفين أعلى مرتبة أو عن سلطة عامة كمبرر للتعذيب“.
وتشجب “هيومن رايتس مونيتور”، التردي الشديد لأوضاع حقوق الإنسان في مصر، وتُدين المُنظمة التدني البالغ الأسى خاصة في أوضاع النزلاء في السجون المصرية التي تخالف كافة المعايير المحلية الدولية التي تُقر حقوق كافة النزلاء بالسجون، كما تُدين إنتهاك القوانين، وتُحمل المسئولية الكاملة للسلطات عن سلامة المعتقلين النفسية والبدنية والعقلية، وتُناشد المنظمة الجهات المعنية بمُراقبة أوضاع المُعتقلين من التحرك السريع لوقف الإنتهاكات المُكررة بشكل يومي في حق المواطنين بالمخالفة لكافة القوانين والأعراف، كما تُطالب المنظمة كافة السلطات الشروع في مُحاسبة المسئولين إبتداءاً عن ما آلت إليه الأوضاع الحقوقية في داخل السجون، كما تُطالب المجلس القومي لحقوق الإنسان بمراقبة أوضاع السجون عن كثب مراقبة فعلية.

 

* فردي أمن بمصر للطيران سرقا محتويات حقيبة انفجرت في نيويورك

 قالت صحيفة «نيويورك تايمز » إن شخصين مصريين  عثرا على قنبلة معدة للانفجار داخل حقيبة سفر في نيويورك يوم 17 سبتمبر، الماضي.

تعود أحداث الواقعة حين أعلنت شرطة نيويورك عن تعقب شخصين ظهرا في كاميرات لمراقبة أثناء فتحهما حقيبة التي كان بها القنبلة المنفجرة في منطقة تشيلسي في مانهاتن.

تبين حسب ما جاء في فيديو المراقبة أن الشخصين سرقا محتويات الحقيبة، تاركين القنبلة ولم يبلغوا الشرطة.

وبالرغم من ان رغم أن شكل القنبلة كان مثير للريبة، لأنها كان بداخلها إناء يعمل بالضغط به متفجرات ومتصلة بهاتف محمول، ولكنهما تركا العبوة على الرصيف وأخذا حقيبة السفر.

المثير للغرابة في الأمر أن شرطة نيويورك تمكنت من تحديد هوية الشخصين حيث تبين أنهما يعملان في الأمن والحراسة بشركة مصر للطيران، وبالرغم من هذا لم يتعرفا على محتوى الحقيبة وهو القنبلة.
وبالعودة لشركة مصر للطيران التي أنكرت معرفتها بالشخصين وأنكرت عملهما بالشركة، إلا أنها اعترفت لاحقا بصلتهما بها، بعد نفي أي صلة لهما بتالتفجير.

وبتبرير أكثر غرابة وقال أحد المصادر بمصر للطيران لصحيفة نيورك تايمز حول الواقعة: «الجميع يتركون أشياء في شوارع نيويورك طوال الوقت أشياء لا يريدها أحد، من الطبيعي أن تأخذها».

غير أن السلطات الأمريكية لم توجه للفردي الأمن المصريين لهم تهمة التفجير ، واعتبرتهما مجرد شاهدين على الواقعة، بحسب نيويورك تايمز.

يذكر أن الحقيبة التي عثر عليها تعود لشخص يدعى “رحامي” أفغاني الأصل.

وكان انفجار هائل، مساء السبت 17 سبتمبر الماضي بالتوقيت المحلي، هز مدينة نيويورك الأميركية. وهرعت الشرطة ورجال الإطفاء إلى مكان الانفجار في حي تشيلسي بمانهاتن، وسط نيويورك.

وأعلنت إدارة الإطفاء في المدينة أن الانفجار أدى إلى إصابة نحو 29 شخصاً بجروح.

 

* الصحافة: الدولار لغز بلا حل والسيسي يغرق في أزمات الأسعار

حظيت تصريحات عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب خلال اجتماعه أمس بطارق عامر محافظ البنك المركزي باهتمام خاص من جانب الصحف وأبرزتها جميعا في مانشيتات وعناوين براقة ومثيرة لا تعكس حقيقة الأزمة التي يغرق فيها السيسي حيث قالت إنه يوجه بخفض الديون وتوفير الموارد لشراء السلع الأساسية واستقرار أسعارها! رغم أن البنك المركزي لا علاقة له بزيادة الموارد؛ إنما هو فقط يدير الموارد التي أنتجتها الجهود الحكومية في كافة القطاعات وهو ما يعكس عدم فهم السيسي لطبيعة عمل البنك المركزي!

وكم كان لافتا ومثيرا أن مانشيت الشروق أبرز أن الدولار في صعود جنوني ووصل إلى 13.45 جنيها بالسوق السوداء فيما أبرز مانشيت البوابة تقريرا مترجما من مركز أبحاث “أتلانتيك كاونسيلالأمريكي الذي اعتبر أن أزمة ارتفاع الدولار في مصر لغز بلا حل! ما يعكس حقيقة الأزمة التي تتهرب منها وسائل الإعلام عادة.

“المصري اليوم” أبرزت في مانشيت لها موجة الغضب لأصحاب الروب الأسود “المحامون” ضد قانون القيمة المضافة وهو ما يعكس تصاعد وتيرة الاحتجاجات ضد فشل النظام.

أما صحيفة «الوطن» من جانبها فنشرت تقريرا موسعا عن أزمات نقص السلع الغذائية وأشارت إلى أن الغرف التجارية تتهم المصدرين بتهريب الأرز واختفاء السكر المدعوم.. وكالعادة أبرزت جهود الحكومة بشن حملات مكثفة لملاحقة من وصفتهم بالمتلاعبين رغم أن هذه الجهود عادة لا تؤتي أكلها ولا تحقق أهدافها

الدولار لغز بلا حل

معالجة الشروق في مانشيت لها أبرزت أن الدولار يسجل 13.45 جنيه فى السوق السوداء.. وأرقام كابيتال: لا بديل عن خفض قيمة الجنيه.. وهو ما يعكس عجز السيسي وحكومته عن التصدي للأزمة ووقف تصاعد الدولار.

بل إن مانشيت البوابة أكد على هذا المعنى ونقل تقريرا مترجما عن مركز أبحاث أتلانتيك كاونسل” الأمريكي حول تخفيض الجنيه وأن الحكومة المصرية أمام 3 خيارات لتطبيق القرار.. وأن ثمة ألغامًا في طريق خفض الجنيه.. و توقعات باتخاذ الخطوة بشكل جزئي خلال أيام.. وأنه لا تعويم قبل وصول الاحتياطي إلى 25 مليار دولار.. وكان الأخطر أن المركز وصف أزمة سعر الدولار أنها لغز بلا حل.

ونقلت الجمهورية عن خبراء مطالبهم بتعويم جزئي للجنيه خوفا من التداعيات الكارثية على الأسعار حال تم التعويم الكلي مرة واحدة فيغرق الجنيه أكثر وأكثر وهو ما ينعكس على حالة الغليان بالشارع والتي أقر بها أسامة هيكل في حواره أمس مع صحيفة الوطن بسبب الغلاء الفاحش.

وتأكيدا على استمرار وتفاقم الأزمات نوهت الجمهورية كذلك إلى وضع الحكومة خطة لا ندري هل ستنجح أم ستفشل كالعادة لمواجهة ما أسمته بالحملة الشرسة على منتجاتنا الزراعية. وفي الشروق تطالب شعبة “المستوردين” باجتماع عاجل مع وزير الصناعة والتجارة لحل أزمات الشعبة التي تتواصل منذ عدة شهور خصوصا مع قرار منع استيراد مئات السلع لتوفير الدولار.

 

الأزمة الاقتصادية تضع السيسي في ورطة 

كان الموضوع الأبرز في صحافة اليوم هو لقاء السيسي مع طارق عامر محافظ البنك المركزي حيث كشفت تصريحات الصحف أن السيسي في ورطة كبيرة حيال 5 أزمات مستعصية على الحل، وأمام عجزه عن التصرف ألقى بالحمل على البنك المركزي وهي الأزمات هي زيادة الاحتياطي النقدي من العملة الصعبة وخفض الدين العام ومراعاة محدودي الدخل عند اتخاذ القرارات والإجراءات الاقتصادية المؤلمة وتوفير الموارد المالية من لشراء السلع الأساسية واستقرار أسعار هذه السلع. مع أن هذه الأمور من أخص مهام ووظائف الحكومة وما البنك المركزي إلى منظم فقط ومدير للعملة الصعبة وليس مدرا لها.

وجاءت أبرز المانشيتات على النحو التالي:

1)      مانشيت “الأهرام”: خفض الدين العام ومراعاة محدودي الدخل.. الرئيس يشدد على توفير الموارد المالية واستقرار أسعار السلع 

 

2)      مانشيت الأخبار: السيسى يطالب محافظ المركزى بزيادة الاحتياطى وخفض الدين.. مراعاة محدودى الدخل فى أى إجراءات إصلاحية

 

3)      مانشيت “الشروق”: السيسي: ضرورة خفض الدين العام وزيادة الاحتياطي النقدي..

الرئيس يلتقي محافظ البنك المركزي.. ويشدد على أهمية توفير الموارد للسلع الأساسية..

الدولار يسجل 13.45 جنيهًا فى السوق السوداء.. وأرقام كابيتال: لا بديل عن خفض قيمة الجنيه 

 

4)      مانشيت الوطن: “السسي” يطالب البنك المركزي بتوفير “موارد مالية” لإتاحة السلع واستقرار الأسعار.. الرئيس يوجه بمواصلة خفض الدين وزيادة الاحتياطي النقدي ومراعاة محدودي الدخل في إجراءات الإصلاح.. ومصادر: “الجارحي و عامر” في واشنطن خلال أيام لإتمام “الخطوة الأخيرة” في قرض الـ 12 مليار دولار.. 

 

أزمات نقص (السلع الإستراتيجية):

تولت «الوطن» صدارة الصحف التي تبرز الأزمات التي يعاني منها المواطنون وإن كانت تمضي على خطى مرسومة لا تجرؤ على تجاوزها والأدق أنها لا تريد لما هو معروف عنها من موالاة للنظام وعدم الاقتراب من شخص السيسي. حيث نشرت تقريرا موسعا عن أزمات نقص السلع الغذائية وأشارت إلى أن الغرف التجارية تتهم المصدرين بتهريب الأرز واختفاء السكر المدعوم..

وكالعادة أبرزت جهود الحكومة بشن حملات مكثفة لملاحقة من وصفتهم بالمتلاعبين رغم أن هذه الجهود عادة لا تؤتي أكلها ولا تحقق أهدافها.

وجاء مانشيت الوطن ليسط الضوء على الملف الأخطر وهو السيطرة على السلع الإستراتيجية ودور أباطرة احتكار السكر في مصر وكشفت أن أحمد الوكيل هو أكبر مستورد.. ونقلت عن مصادر أن ثمة 3 شركات خاصة تحتكر الاستيراد.. إحداها استوردت 400 ألف طن خام وصدرتها “سكر أبيضبالمخالفة للقرارات الحكومية

وأوضحت أن مصنع وزارة التموين يعمل 140 يوميا فقط في السنة.. و عماله يتقاضون مرتباتهم وحوافزهم كاملة.. ونقلت عن عمال أن المستوردين دمروا مصانع السكر بالصعيد.. والرئيس السابق لـالقابضة الغذائية” يؤكد: ما عندناش أزمة.. وما يحدث في السوق حاليا ب”فعل فاعل“..

هذا وأشارت الأهرام والأخبار أن وزير التموين الجنرال محمد علي مصيحلي أعلن عن ضخ 9 آلاف طن سكر وزيت وأرز يوميا لمواجهة أزمة نقل المعروض من السلع التموينية.

 

احتجاج المحامين على القيمة المضافة

أبرزت صحيفة «المصري اليوم» موجة الغضب من جانب أصحاب «الروب الأسود» في إشارة إلى المحامين ضد قانون «القيمة المضافة» وأن مجلس النقابة يبحث التصعيد ويدعو النقابات المهنية الأخرى للمشاركة، ولكن تولي عاشور صدارة هذا التحرك ربما ينزع عنه صفة الجدية لما هو معروف عنه من ولاء للنظام والأجهزة الأمنية.. 

ورغم ذلك أشارت الشروق إلى هذه الموجة الغاضبة وقالت إن المحامين غاضبون من القيمة المضافة.. واجتماع عاجل لبحث التصعيد.. لافتات “لا للجباية” أمام مكتب النائب العام.. والهتاف: يا مواطن يا غلبان هى ناقصة ضريبة كمان!.. أما صحيفة «الوطن» فبالغت ووصفت وقفة المحامين الاحتجاجية بأنه «ثورة» ضد القيمة المضافة.. وأن ثمة دعوة لتنظيم وقفة بالأرواب السوداء أمام مجلس النواب 10 أكتوبر الجاري. ومن اللافت حقا أن هذه الوقفة لم تتطرق بالنقد والهتاف ضد قائد الانقلاب والمسئول الأول عن كل هذه الأزمات ما يعزز ما ذهبنا إليه من نزع الأنياب عنها وربما كانت مجرد تنفيس يقوم به الموالون للنظام في شكل معارضة ديكورية دائرة الدائرة المرسومة ونتمنى أن يكون رأينا خطأ وأن تكون مثل هذه الوقفات جادة وحقيقة ومعبرة عن تطلعات الشعب وغضبه الحقيقي من نظام أفلس عن تقديم أي إنجاز حقيقي يخفف عن كواهل المصريين.

 

الهلالي يهاجم الإخوان والسلفيين

تم رصد 5 موضوعات عن الإخوان في صحافة اليوم.. منها اثنان حول مخططات الجماعة زعمت الصحف أنها ضد الدولة والشعب و3 عن ضبط طالب يحمل رسالة من “القائم بأعمال المرشد العام” لوالده.

الأهرام اتهمت الجماعة بوضع مخطط لزعزعة الاستقرار.. وفي حوار مع صحيفة الوطن زعم سعد الدين الهلالي أن كلا من الإخوان والسلفيين يخططون لفرض ما «الوصاية» على الشعب من خلال ما أسماه «غزو الأزهر”.

وفي مانشيت الأخبار زعمت أن ثمة رسالة تحريضية من المرشد الذي وصفته بـ«الاستبن» في إشارة إلى الدكتور محمود عزت القائم بأعمال المرشد العام لسجين عبر ابنه الطالب.. وتحدثت المصري اليوم عن ضبط منشورات إخوانية بسجن جمصة.. ولفتت اليوم السابع إلى أنه تم حبس الطالب الذي حمل الرسالة من “عزت” إلى والده.. وأن الرسالة كانت تتضمن تعليمات باستقطاب عناصر جديدة وتنظيم مظاهرات

 

تطورات التحقيقات في محاولة اغتيال النائب العام المساعد

نشرت الصحف 5 موضوعات عن متابعة التحقيقات في محاولة اغتيال النائب العام المساعد، حيث أشارت الأهرام إلى استجواب 80 شخصا وذكرت الشروق أن الأمن يفحص 120 شخصا ويحتجز 4 آخرين.. أما الأخبار فقالت إن الكاميرات رصدت “الإرهابي” قائد السيارة قبل 3 ساعات من التفجير، وهو عكس ما نشرته اليوم السابع تماما التي وصفت كاميرات المراقبة بشاهد ماشفش حاجة! ولم ترصد أيا من تحركات «الجناة» أو كيفية تنفيذ «الجريمة».. ونوهت البوابة أن السيارة المستخدمة في الحادث مملوكة لأحد المواطنين بالدلتا.. ولم يشر أي من الصحف إلى الإخوان في العناوين.. ونذكر فقط بأن الوطن واليوم السابع والبوابة قالت أمس إن حركة تدعى “حسم” تبنت العملية وزعموا أنها تنتسب إلى  الإخوان لضرب السياحة واستهداف القضاء.

 

أخبار متنوعة

1)      “الأهرام”: قمة مصرية – سودانية الأربعاء المقبل.. السيسي والبشير يترأسان أعمال اللجنة العليا المشتركة

2)      “الشروق“: سفير السودان فى القاهرة: ليس لنا أى نشاط ضد مصر فى ليبيا.. ولا ننحاز لأديس أبابا ضد القاهرة.. لسنا محايدين ولكن نبحث عن مصالحنا.. ولولا جهود السودان فى ملف النهضة ما وصلنا إلى ما نحن فيه

3)      “الأهرام”: الخارجية: اتصالات عاجلة لحل مشكلة الصيادين بالسعودية

4)      “الشروق”: صحيفة إيطالية: النائب العام المصري يلتقي عائلة ريجيني فى روما خلال أيام

5)      الأخبار: وزير التعليم: نحتاج ٥٠ مليار جنيه لمواجهة كثافة الفصول

6)      اليوم السابع: بالأسماء.. شبكة تسريب الامتحانات من المطابع السرية.. ضعف الرقابة

والتأمين سهّل سرقة الأسئلة ووصولها لمواقع التواصل ومراكز الدروس الخصوصية

7)      “المصري اليوم”: المحكمة الدستورية العليا تؤجل الطعن على قانون التظاهر إلى 5

نوفمبر.. خالد على يطلب شهادة من “النواب” حول عرض القانون عليه

8)      مانشيت الأخبار: استشهاد ٥ جنود وتصفية ٧ إرهابيين بسيناء..

9)      “الشروق”: اليوم وصول أول رحلة سياحية ألمانية إلى شرم الشيخ.. مصدر فى وزارة

الطيران: عودة السياح الروس فى انتظار الإرادة السياسية لموسكو 

 

 

حكومة الانقلاب تقر ضريبة على قاعات الأفراح. . الجمعة 26 أغسطس. . السعودية تمنع طلابها من الدراسات العليا في الجامعات المصرية

 السعودية تمنع طلابها من الدراسات العليا في الجامعات المصرية

السعودية تمنع طلابها من الدراسات العليا في الجامعات المصرية

حكومة الانقلاب تقر ضريبة على قاعات الأفراح. . الجمعة 26 أغسطس. . السعودية تمنع طلابها من الدراسات العليا في الجامعات المصرية

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*#لا_لتركيع_مصر يتصدر تويتر ومغردون: البلد على وضع السجود

دشن مغردو موقع التدوين العالمي “تويتر” هاشتاج “لا لتركيع مصر” تناولوا فيه الحديث عن الأزمات التي تمر بها مصر سواء على المستوى الاقتصادي أو السياسي، وحمل بعضهم نظام السيسي مسؤولية ما آلت إليه الأوضاع في مصر منذ أحداث 30 يونيو.

الهاشتاج تصدر قائمة الهاشتاجات الأكثر تداولا بعد ساعات قليلة من اطلاقه ، وخلاله شدد المغرودون على ضرورة تنحي من خان الأمانة وعمّر السجون بالأبرياء، وسيس القضاء.

 

 

*ميلشيات الانقلاب تغتال طالب بعد اختطافه برفقة والده منذ 3 أيام

أقدمت ميليشيات الانقلاب العسكري على اغتيال الطالب عمار أحمد جلال – ١٩ عام بعد اختطافه أثناء ذهابه لصلاة فجر الأربعاء ٢٤ أغسطس الجاري، برفقة والده.
حيث قامت قوات الأمن بإخفاء والده قسريا، وإيداعه في مكان مجهول حتى الان دون وجود أية مبررات لاعتقال الطالب ووالده.
وكعادتها إدعت داخلية الانقلاب كذبا، أن الطالب قُتِل أثناء قيامه بالهجوم على قوات تأمين كنيسة بمنطقة الزيتون القاهرة بسلاح أبيض نتج عن ذلك الهجوم إصابة النقيب أشرف أحمد الجرف الأمر الذي دفع أمين شرطة من قوة التأمين لقتل الطالب.
ونفت أسرة الطالب تلك الادعاءات مؤكدين أن نجلها الشهيد نزل لأداء صلاة الفجر قبل 3 أيام ولم يعثر عليه إلا جثة هامدة في المشرحة.

 

 

*اعتقالات شرسة تطال 14 من الرموز المجتمعية في القليوبية

شنت قوات أمن الانقلاب بمحافظة القليوبية حملات اعتقال إجرامية شرسة على مدار الأيام الماضية واليوم وأمس أسفرت عن اعتقال واختطاف أكثر من 14 من الرموز المجتمعية وقيادات شعبية من أهالي المحافظة في مدن بنها وشبين القناطر وشبرا الخيمة وقامت بإخفائهم قسريا دون عرضهم على النيابة العامة لتوجيه تهما رسمية لهم.
البداية كانت مع مطلع أغسطس الجاري حيث قامت عناصر الامن باختطاف المواطن شعبان جميل – من قيادات العمل المجتمعي في شبين القناطر وزوج ابنته خلال اصطحابهما للأسرة في نزهة مساء الخميس الموافق الرابع من أغسطس، قامت على إثرها باختطافهما من الشارع وإخفائهما بشكل قسري حتى يومنا هذا.
وفي الثامن من أغسطس اختطفت عناصر الأمن الشيخ محمد مصطفى كمال عضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين خلال أحد الأكمنة بطريق مدينة العاشر من رمضان حيث محل عمله بأحدى الشركات الخاصة عقب فصله بشكل تعسفي من وزارة الأوقاف، واخفته قسريا حتى يومنا هذا.
وبلغت الاعتقالات ذروتها أمس الثلاثاء حيث قامت عناصر الأمن المسعورة باختطاف أكثر من 12 من رموز المجتمع في القليوبية من منازلهم ومن الشوارع في مدن بنها وشبين القناطر وشبرا الخيمة والخانكة.
ففي مدينة الخانكة تعرض المواطن إيهاب عبد الهادي القرعلي (52 سنة) من أبناء مدينة الخانكة للاختطاف من أمام مقر عمله بمدينة نصر، أول أمس الإثنين، وقال شهود عيان من زملاء العمل أنهم شاهدوا شخصين يستقلان دراجة نارية تتجه نحوه أثناء الخروج من العمل وتم تهديده بالسلاح للذهاب معهم وقاموا باقتياده إلى جهة غير معلومة.
على صعيد متصل فوجئت أسرة المواطن أيهاب القرعلي بحضور قوة كبيرة من الأمن إلي منزلهم قبيل صلاة فجر الثلاثاء الماضي وقامت باقتحامه وتحطيم محتوياته بالكامل ، وتم سرقة مبالغ مالية ومقتنيات ذهبية خاصة بالعائله.
وفي السياق ذاته، اختطفت عناصر الأمن الأستاذ كمال مسعد والمقيم بقرية القلج التابعة لمركز الخانكة، وقامت باقتياده لجهة غير معلومة.
وفي مدينة بنها قامت عناصر أمنية باختطاف الدكتور علاء عبدالمعطي فرج الطبيب والمدرس المساعد بكلية الطب، من منزله بمركز بنها الأسبوع الماضي بعدما قامت بمداهمته وتحطيم محتوياته بالكامل، وقامت باقتياده لجهة غير معلومة.
على صعيد متصل قامت عناصر الأمن بمدينة بنها باختطاف الأستاذ سالم غنيم المقيم بقرية بطا التابعة لمركز بنها والذي يعمل موجه رياضيات بالتربية والتعليم ومتزوج وله 6 من الأبناء.
وفي مدينة شبين القناطر اختطفت عناصر أمنية المهندس أحمد الطناني المقيم بمدينة شبين القناطر والذي يعمل مديرا بأحد مصانع العربي، كما قامت باعتقال المواطن حسام الدين محمد سلامة عبية من أهالي قرية عرب جهينة التابعة لمركز شبين القناطر خلال خروجه لأداء صلاة المغرب بالمسجد، والمواطن هلال محمود سالم عبيه – 48عام، متزوج ويعمل رئيس وردية بشركة سيراميك السلاب.
في مدينة شبين القناطر أيضا قامت عناصر أمنية باختطاف البرلماني وعضو مجلس الشورى الأستاذ السيد عبدالوهاب العماوي والمقيم بقرية الشوبك التابعة لمركز شبين القناطر، وقامت باقتياده لجهة مجهولة ، كما قامت باعتقال المهندس أحمد عراقي من منزله الكائن بقرية كفرطحا التابعة لمركز شبين القناطر أيضا.
وفي القناطر الخيرية اختطفت عناصر الأمن كل من ا.عاشور يوسف معوض 61 عاما بالمعاش، والأستاذ سيد حنفي وقامت باقتيادهم لجهة غير معلومة فضلا عن إنكارها القيام باعتقالهم مما يعرض حياتهم للخطر.

 

*حكومة الانقلاب تقر ضريبة على قاعات الأفراح

قررت حكومة الانقلاب فرض ضريبة جديدة على قاعات “الأفراح” في مصر بواقع 25 في المائة على دخول الأفراد حفلات الزفاف كالمسارح والملاهي، ليتحول تهديد قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي الدائم للمصريين: “هتدفعوا يعني هتدفعواإلى حيز التنفيذ.
قرار الضرائب الجديد الصادر بتاريخ 15  أغسطس الجاري، وضع كحد أدنى جنيها واحدا على دخول الفرد لقاعات الأفراح، كما قرر أن تحسب الضريبة الجديدة وفقا لأعداد التذاكر المباعة للحفل، على أن تلتزم قاعات الأفراح بتوريد هذه الضريبة لمصلحة الضرائب في اليوم التالي لإقامة الزفاف.
وهو ما اعتبره البعض مخالفا للقانون ولم يحصل على إجازة البرلمان، ويؤثر بشكل مباشر على صالات الأفراح التي رفض بعضها فرض ضريبة الدخول على الأفراد خوفا من عزوف المصريين عن إقامة الأفراح بها، وتقليص عدد المقبلين على الزواج.
إعفاء صالات وقاعات فنادق الجيش
وفي المقابل نشرت صحيفة الوقائع المصرية الرسمية  3 يوليو 2015، قرارا بإعفاء العديد من المباني والمنشآت التابعة للقوات المسلحة من حصر الضرائب العقارية وبالتالي إعفائها من دفع هذه الضرائب.
إلا أن المفاجأة الكبرى أن هذه المنشآت ليست منشآت عسكرية أو وحدات أسلحة أو غيرها ولكنها تحتوي على منشآت ترفيهية مثل دور عرض سينمائي، ومسارح، ونوادي رياضية وشاطئية، وصالات بولينغ، ومخابز، وفنادق، واستراحات للضباط، وشاليهات، ومصايف، ومنافذ بيع مواد غذائية، ومجازر، وكلها تابعة للقوات المسلحة.
13.5
مليون عانس

وتعيش مصر أزمة عنوسة كبيرة، وحسب تقرير الجهاز المصري المركزي للمحاسبات الصادر منتصف 2015؛ هناك 13.5 مليون شاب وفتاة تعدوا سن الزواج، وأن عدد من تخطوا سن الـ35 عاما من دون أن يتزوجوا، وصل إلى 11 مليون فتاة وقرابة 2.5 مليون شاب.
وزادت أزمة الزواج مع ارتفاع الأسعار الجنوني في مصر في عهد عبد الفتاح السيسي، خاصة مع ارتفاع أسعار تكاليف الزواج بينها الذهب إلى أكثر من 500 جنيه للغرام 21، وزيادة أسعار المفروشات بأكثر من 50%، ما دفع عددا من الشباب المصري لإطلاق حملة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بعنوان “زواج بدون ذهب” لإلغاء شبكة العروس، وتسهيل تكاليف الزواج على الشباب.
وطبقاً لبيانات جهاز التعبئة والإحصاء، فإن معدل الزواج بلغ 10.7 حالات زواج لكل ألف من السكان في عام 2013، تنخفض النسبة لسكان الحضر إلى 10.3 في الألف، مقابل 11.1 في الألف لسكان الريف.
حكومة الضرائب ورفع الأسعار
حكومة شريف إسماعيل التي تقترب من عامها الأول 19  سبتمبر المقبل، تفننت في فرض شتى أنواع الضرائب على السلع والخدمات التي تمس بشكل مباشر فقراء المصريين؛ بينها ضريبة القيمة المضافة، التي يناقشها البرلمان؛ حيث تأمل أن توفر نحو 30 مليار جنيه سنويا.
كما قامت حكومة الانقلاب برفع قيمة الرسوم على المستخرجات الرسمية والوثائق وشهادات الوفاة والطلاق والزواج، وذلك بحجة إمداد خزانة الدولة بإيرادات ضريبية جديدة تسهم في سد عجز الموازنة الذي بلغ 11.2%  من الناتج المحلي الإجمالي خلال العام المالي 2015-2016، بما قيمته 311 مليار جنيه، حسب وزارة المالية.
ومع الإعلان عن اتفاق مصري مع صندوق النقد الدولي على قرض بقيمة 12 مليار دولار على مدار ثلاث سنوات؛ توالت قرارات حكومة الانقلاب في رفع الدعم عن السلع الرئيسية وزيادة أسعار السلع والخدمات بينها زيادة أسعار الكهرباء بنسبة 40 في المئة، بعد أن رفعت شريحة أسعار استهلاك المياه مع بداية حزيران/ يونيو الماضي، فيما يجري الحديث عن زيادة مرتقبة في أسعار ركوب مترو الأنفاق والقطارات، إلى جانب تحرير أسعار الوقود (البنزين والسولار والغاز) خلال ثلاث سنوات.

 

 

*قيادات عليا” توبخ أحمد موسى بسبب “فضيحة إستفتاء السيسي

أكدت مصادر صحفية أن الاعلامي أحمد موسى تلقى إتصالاً هاتفياً من أحد كبار القيادات بالجهاز الإعلامي للرئاسة ،وجه من خلاله اللوم و التوبيخ للأول

جاء ذلك على خلفية الإستفتاء الذي نشره موسى ، عبر حسابه الرسمي و الموثق على موقع التواصل الإجتماعي تويتر ، حول تأييد ترشح السيسي لولاية ثانية ، و هو الذي أظهر هزيمة السيسي هزيمة ساحقة ، حيث رفض 80% من متابعي موسى ترشح السيسي للرئاسة مجددا و هو ما سبب حرج بالغ للسيسي خاصة مع تأكيده أن ترشحه للرئاسة سيكون بناءً على رغبة الجماهير .

و في محاولة لإصلاح الموقف ، أغلق أحمد موسى الحساب بنفسه ، و إدعى أنه تم “تهكيره” من قبل أنصار الاخوان في تركيا و قطر .

يذكر أن الاعلامي يوسف الحسيني وهو أحد الاعلاميين المؤيدين للسيسي و المرافق له في زياراته الخارجية ، قد سخر من موسى بطريقة تحمل الإهانة للأخير

 

*إخفاء شاب شهرين بعد تصفية شقيقة العام الماضي!

كشفت مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان عن استمرار قوات أمن الانقلاب بالقاهرة، في إخفاء الشاب محمود أحمد عبد المعطي، والبالغ من العمر 28 عامًا، لليوم ال 65؛ وذلك بعد اعتقاله من منزله بمنطقة الوراق يوم 21 يونيو 2016.
ومحمود هو الشقيق الأكبر للمعتقل محمد أحمد عبد المعطي، الذي قتل على أيدي عدد من مليشيات الانقلاب أثناء احتجازه بالمستشفى، وذلك أثناء فترة اعتقاله في فبراير 2015، حيث قام أحد أمناء الشرطة بتصفيته من خلال إطلاق 9 رصاصات عليه بدعوى قيامه باستفزازه!.
من جانبها ناشدت أسرة محمود، منظمات حقوق الإنسان المحلية والدولية، الضغط على نظام الانقلاب للكشف عن مكان احتجاز ابنهم، معربين عن خشيتهم من مواجهة مصير شقيقه الذي تم تصفيته.

 

*الشرقية.. اعتقال إمام عقب فراغه من خطب الجمعة

اعتقلت قوات أمن الانقلاب بالشرقية من الإبراهيمية إمام وخطيب مسجد التوحيد بقرية كفر حجى، التابعة لكفور نجم، عقب فراغه من خطبة الجمعة اليوم، واقتادته لجهة غير معلومة حتى الآن.. استمرارا لجرائمها بحق مصر وشعبها الحر.
كما واصلت قوات أمن الانقلاب عقب صلاة الجمعة حملة المداهمات على بيوت الأهالى بمدينة فاقوس والقرى التابعة لها، التى بدأتها منذ الساعات الأولى من صباح اليوم فى محاولة للحد من الحراك الثورى وإرهاب الأهالى.
كانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت فى الساعات الأولى من صباح اليوم عبدالله خليفة طالب 14 سنة، بعد أن حطمت أثاث منزل عائلته وسرقة بعض المحتويات من المنزل منها جهاز كمبيوتر وكل أجهزة التلفونات في المنزل حتى تلفونات النساء، فضلا عن سرقة مبلغ مالى كبير من المنزل واقتادته لجهة غير معلومة حتى الآن.

ويقبع فى سجون الانقلاب بمدن ومراكز الشرقية ما يزيد عن 2500 معتقل على خلفية رفضهم الظلم والتنازل عن الأرض ومناهضة الانقلاب العسكرى وجرائمه.

 

*مواطن ومحصل وفاتورة”.. دراما ساخرة على باب شقة

دفعت أسعار الكهرباء وارتفاع قيمة الشرائح الجديدة التي استحدثتها حكومة الانقلاب إلى أن يسجل المواطنون سخريتهم من الواقع، سواء المواطن العادي أو محصل الكهرباء، وعلى باب إحدى الشقق السكنية قرر مواطن أن يسجل اعتراضهالعملي على ارتفاع قيمة فاتورة الكهرباء ، فنصح “المحصل” بألا يطرق الباب ، وإلا سوف يرى ما لا يحب .. فما كان من المحصل إلا أن رد عليه ، في نفس الورقة، ردا ساخرا ، كشف فيه عن سبب الارتفاع ، وهو الانقلاب الذي تم فيه جلب العسكر ليحكموا مصر دون أي كفاءة أوقدرة.

المواطن صاحب الشقة قال في الورقة التحذيرية التي علقها على باب شقته : “عزيزي المحترم : محصل الكهرباء .. ممنوع ضرب الجرس الباب لأن : أولا الكهرباء قاطعة.. وثانيا: لأنك كدة بتزود استهلاك الكهرباء والفلوس علينا.. اتفضل روح وأرجع لأولادك بصحتك وحافظ على حياتك دي نصيحة من واحد بيحبك ..الحاجة واقفة وراء الباب لا مؤاخذة بالشبشب وحالفة لتضربك على رأسك..اخلع بحياتك يا صاحبي“.

فكانت روح الدعابة لدى المحصل أشد سخرية وأكثر إيلاما فرد قائلا: “يلعن أبو دي شغلانة..انا مش شحات يا أستاذ ، على العموم قول للست الحاجة إنها مش هتشوف وشي تانى…بس ياريت متكونش رقصتوا لـ”العر*” قدام اللجان“!.

وتنتشر رسائل من هذا النوع عبر وسائل التواصل الإجتماعي فيس بوك وتويتر، تعبر عن امتناع المواطنين في محافظات مصر عن دفع أجور مستحقات الكهرباء بسبب الأزمة المالية وغلاء أسعار الكهرباء على الشرائح الدنيا، فضلا عن تردي واقع الخدمة اصلاً في كثير من الأماكن.

وعبر كثير من المستهلكين عن غضبهم بعد الإعلان الرسمي عن زيادة أسعار الكهرباء، والتي جاءت في إطار زيادة أسعار جميع السلع تقريباً، ورداً على هذه الزيادة انتشرت حملات ضخمة على مواقع التواصل وفي الشوارع تدعو إلى عدم دفع فواتير الكهرباء.

وكان أبرز هذه الصفحات التي تدعو للامتناع عن دفع الفواتير حملة “مش دافعين” على “فيس بوك” ، التي حثت المواطنين على الامتناع عن سداد فواتير الكهرباء حتى تتوقف الحكومة عن زيادة أسعارها.

وكان من نتيجة هذه الحملات مقتل محصل تابع لوزارة الكهرباء على يد أحد المواطنين اعتراضاً على الفاتورة، وذلك في محافظة الدقهلية، بل وصل الأمر إلى امتناع قرى بأكملها بمحافظة البحيرة ، عن دفع الفواتير ، واعتبر مراقبون أن ما يحدث من المصريين وامتناعهم عن دفع الفواتير بداية عصيان مدني.

 

 

*السيسي جباية” يتجه لفرض 100 جنيه ضريبة على “التوك توك

بدلا من التفكير في معالجة أزماتهم أو تنظيم عملهم، سواء بمشروع لترخيص التوك توك، يتضمن تأمينات اجتماعية وصحية لهم، كما كان يخطط الرئيس الإنسان محمد مرسي، لحمايتهم من بلطجة الشرطة أو نائب الدهر.. أطلق السسي بعض خبرائه المنتمين للمخابرات، للمرور على عدد من فضائيات دعم الانقلاب، للترويج لفكرة فرض ضرائب على التوك توك، لمعالجة القصور المالي التي تعاني منه الخزينة العامة للدولة.
قال محسن عادل، الخبير الاقتصادي، إن مصر لديها أصول غير مستغلة كثيرة يمكن من خلالها زيادة إيرادات الدولة، مطالبًا بضرورة النظر للأموال المهدرة سواء المصروفات أو أدوات التمويل، التي تستخدم خلال الوقت الحالي.
وطالب «عادل»، في حواره مع الإعلامي أسامة كمال، مقدم برنامج «القاهرة 360»، على قناة «القاهرة والناس» مساء أمس الخميس، بضرورة فرض زيادة على الجمارك وفرض ضريبة على الـ«توك توك».
وشدد «عادل»، على أنه في حال فرض ضريبة على الـ«توك توك» بقيمة 100 جنيه شهريًا سيوفر ما يقرب من 3 مليارات جنيه سنويا، لتوفير إيرادات جديدة للبلاد.
يذكر أن عددًا من كبار رجال الأعمال ومتنفذين من لواءات الجيش وراء استيراد التوك توك، وهم المستفيدون الأكبر منه.. بجانب أمناء الشرطة الذين يفرضون إتاوات على سائق التوك توك والسيارات لا تدخم سوى جيوبهم الخاصة.

 

 

*وزير القوى العاملة: البطالة في مصر وصلت لـ 12.6 مليون

كشف محمد سعفان، وزير القوى العاملة، أن أعداد البطالة في مصر بلغت نحو 238 ألفاً خلال العام الماضي فقط، مشيرًا إلى أن الوزارة تتعامل مع الشباب المتقدم للوظائف بالحوار وتقدم لهم أكثر من فرصة، لافتًا إلى أن الوظائف التي تقدمها تبدأ من 2000 وحتى 6 آلاف جنيه، في الوقت الذي أسست فيه الوزارة 51 مركز تدريب على مستوى الجمهورية لمختلف المهن.
وقال سعفان، خلال لقائه ببرنامج “حوار خاص” مع الإعلامي جمال الكشكي على فضائية ten، والذي يذاع في السابعة من مساء الجمعة، إن الوزارة توقع اتفاقيات مع بعض المصانع لتدريب الشباب قبل التخرج، إلا أن مخرجات التعليم لا تتناسب مع احتياجات سوق العمل، مشددًا على أنه لا يوجد أي جهة تابعة للقطاع الخاص تستطيع فصل شخص عن العمل طالما لديه القدرة على الأداء والإنتاج.
وأعلن وزير القوى العاملة، أنه لا توجد حالياً وظائف حكومية متاحة؛ حيث إن الوزارة لديها 3 ملايين شاب يحتاج للتوظيف، فيما يوجد من 5.5 إلى 6 ملايين موظف بالقطاع الحكومي، مشيرًا إلى أن القطاع الخاص يتيح حالياً 85% من الوظائف أمام الشباب، مطالباً أي شاب لديه مشكلة مع القطاع الخاص بالتوجه لوزارة القوى العاملة.
وأضاف سعفان: “لا يوجد موظف في القطاع الحكومي هيمشي”، كاشفاً عن أن القوى العاملة في مصر تتراوح بين 27 إلى 30 مليوناً، فيما تبلغ نسبة البطالة نحو 12.6 مليون مواطن، والعمالة بدول الخليج بين 5 إلى 6 ملايين مواطن، نسعى لزيادتهم في الوقت الحالي.
وأوضح أن الوزارة انتهت من 50% من مواد قانون العمل ويتبقى السهل، فيما انتهت من قانون التنظيمات النقابية الجديد وتم تسليمه لمجلس النواب بعد موافقة الحكومة، خاصة وأن القانون السابق لم يكن متوافقاً مع الاتفاقيات الدولية.

 

*مصادر : 5 جنيهات سعر تذكرة المترو بالقطارات المكيفة و3 جنيهات لـ “العادية”

كشفت مصادر مطلعة عن اعتزام وزارة النقل ممثلة فى الهيئة العامة لمترو الأنفاق تطبيق زيادة فى سعر تذكرة المترو لتكون بواقع 3 جنيهات للخط الواحد فى العربات العادية، وبـ 5 جنيهات فى العربات المكيفة على نفس الخط.

وقالت المصادر فى تصريحات صحفية إن الهيئة العامة لمترو الأنفاق انتهت من كافة الاستعدادات الخاصة بتطبيق الزيادة بما فى ذلك إعداد وتجهيز الكوادر الفنية والإدارية، وتطوير وتحديث البوابات الخاصة بعبور المواطنين.

وأضافت المصادر أنه تم عقد دورات تدريبية لمجموعة من الشباب والفتيات بحيث ستكون مهمتهم التواجد داخل عربات المترو والمكاتب المختلفة للإشراف على تنفيذ المنظومة الجديدة.

ويتضمن البرنامج توزيع الشباب على القطارات مع تحديد المهام الموكلة لكل فريق منهم ، بما فى ذلك التأكد من تطابق تذكرة الركوب مع نوع ومستوى عربات القطار.

وكان وزير النقل الدكتور جلال سعيد، قال فى تصريحات له، إن رفع أسعار تذاكر مترو الأنفاق أمر مطروح للنقاش وهدفه هو استمرار خدمات مترو الأنفاق وتطويرها كي يرضى المواطن عن هذا المرفق الحيوى.

وأضاف “سعيد”، في حواره مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج «على مسئوليتي» على قناة «صدى البلد»، أن قيمة تذكرة المترو الحالية لا تمثل أكثر من 9% من التكلفة الحقيقية لها، كما أن سعر التذكرة لم يتغير منذ عام 2002.

وأوضح الوزير أن هناك تغيرات عديدة حدثت في أسعار الكهرباء والخدمات الأخرى التي يحتاجها المترو من صيانة وعمالة وغيرها، بينما استقر سعر التذكرة، لافتاً إلى أن الكيلو متر الواحد من إنشاءات المترو يتكلف مليار جنيه، والدولة تسعى لتنفيذ تلك المشروعات من أجل راحة المواطن وتخفيف الحمل والزحام من الطرق والشوارع الرئيسية.

ونفى أن يصل سعر تذكرة المترو إلى الأرقام التي انتشرت في الأوقات الأخيرة، التي وصلت إلى 8 و10 جنيهات.

وقال السعيد، إن الزيادة لن تكون بهذا الشكل، مؤكدا أن الزيادة لن تصل إلى أن يكون سعر التذكرة 5 جنيهات.

وأضاف أن كل مواطن يعمل في مؤسسة أو هيئة حكومية يمكن أن يحصل على تخفيض على اشتراكات التذاكر طالما أنه يستخدم المترو بصورة يومية، والطلاب أيضا يمكنهم الحصول على تخفيضات تصل بسعر التذكرة إلى 20 قرشا، حتى الأعمال الحرة يمكنهم الحصول على اشتراكات وتكون أسعارها مخفضة أيضًا.

وأوضح أن إجمالي ما تحصله الهيئة من بيع تذاكر المترو يزيد على 500 مليون جنيه فقط، وهو مبلغ لا يكفي تكاليف تشغيل مترو الأنفاق.

 

 

*العودة لـ”القرش”.. آخر فتاكيش حكومة السيسي لتنويم المصريين

بعد سلسلة متواصلة من الانهيار الاقتصادي المتراكم على كافة المستويات والتي يدفع ثمنها المواطن البسيط، فيما الكبار من الضباط والقضاة والشرطة ينعمون بالحماية وتوفير الدواء والعلاج المجاني والإعفاء من الضرائب، بينما يطالب البسطاء بدفع الضرائب والتنازل عن حقوقهم في التموين وأكل الفول بدلا من اللحوم.. اليوم أطلق اللواء عاطف يعقوب، رئيس جهاز حماية المستهلك، دعوة للعودة إلى القرش لمواجهة الغلاء.

وقال في بيان صحفي، إن الجهاز تقدم بطلب إلى البنك المركزى، ووزارة المالية للمطالبة بعودة التعامل بالعملات الصغيرة من “القرش” للحد من ارتفاع أسعار السلع فى السوق المصرية، مشيرا إلى أن أحد أهم أسباب ارتفاع الأسعار هو إلغاء العملات الصغيرة، وبدء حساب الأسعار اعتبارا من الجنيه.

وقال يعقوب، إن قفزات الأسعار فى السوق “وهمية”، خاصة أن هناك إهدارا فى العملات الصغيرة، التى يستطيع من خلالها المستهلك أن يحصل على حقوقه فى تحديد سعر السلعة، والحصول على الباقى من ثمنها، كما أن بداية التعامل بالجنيه ترفع سعر السلع فى مجملها النهائى على المواطنين، فى الوقت الذى نعانى من ارتفاع فى الأسعار.

وشدد يعقوب، على أنه من أكبر القرارات التى أضرت بالاقتصاد المصرى هى إلغاء القرش”، أصبح أقل وحدة يبدأ التعامل معها هو الجنيه وعندما تتحرك آليات السوق وترتفع الأسعار يكون هناك عشوائية وتنطلق الأسعار بدون مرجعية اقتصادية، لافتا إلى أن طبع هذه العملات سيحتاج إلى تكلفة من الدولة، ولكن فى المقابل سيحد من ارتفاع الأسعار على المستهلك

الاقتصاد المصري، ودعمه للبطالة وتخريب المصانع التي باتت مهددة بالافلاس، للعدم قدرتها على منافسة شركات الجيش.. التي تحظى بعمالة مجانية من خلال السخرة، واعفاءات من الرسوم والضراب.. ما أدى لوقف الشركات مشروعاتها الإنتاجية، فيما يعجز الجيش وشركاته عن تغطية احتياجات المواطنين في كل مناطق مصر، بجانب مخاطر الانشغال بالاقتصاد على حساب الأمن العسكري والقومي.

ويبقى السيسي ونظامه يدفع المصريين في دائرة مفرغة من الخراب الاقتصادي والاجتماعي والسياسي.

 

*حينما يرضى اليهود والنصارى عن السيسي.. وكذلك “النمنم

قال جون بولتون، السفير الأمريكي السابق لدى الأمم المتحدة، إن عبدالفتاح السيسي يقود عملية تحول داخل الإسلام، واصفًا تلك الخطوة بالشجاعة وأنه يجب دعمها من قِبل الغرب. وأوضح “بولتون، وفقًا لموقع “بريتبارت نيوز” الأمريكي، اليوم، أن السيسى لم يكن وحده فقط  من دعا لتحولات داخل الإسلام، بل يشاركه فى ذلك الاتجاه العاهل الأردنى الملك عبدالله. بولتون، زميل معهد “أمريكان إنتربرايز”، أشاد بالسيسي لـ”امتلاكه شجاعة كافية مكنته قبل

 عامين من الذهاب إلى الكاتدرائية وحضور قداس عيد الميلاد، وقوله: “كلنا كمصريين معًا”، ورأى بولتون أن تصريحات السيسي استهدفت انتقادات ضمنية لجماعة الإخوان المسلمين.  

وكانت المحافل اليهودية في اسرائيل، دعت للاحتفاء باطروحات السيسي، الذين وصفوه بأنه “كنز لاسرائيل”، وأنه اول رئيس مصري ينحاز للطروحات والحقوق اليهودية؛ حيث رحب رئيس المؤتمر اليهودي العالمي، رونالدﻻودر، – الذي ينشط في 100 دولة حول العالم – بتصريحات عبد الفتاح السيسي خلال خطابه الأخير بمناسبة المولد النبوي الشريف، والذي ذكر فيه أن بعض النصوص والتفسيرات المتعلقة باﻹسلام بحاجة إلى مراجعة.

جاء ذلك خلال لقاء السيسي وﻻودر في القاهرة، مؤخرا ، وهو اللقاء الذي أشاد خلاله “ﻻودر”بما وصفه بـ”أفكار السيسي التي تحض على التسامح وقبول الآخر، ومحاربة الأفكار المتطرفة“.

وشدد على أن “تصويب المفاهيم وتوضيح حقائق الأمور من شأنه المساهمة في معالجة مشكلة التطرف“.

تغيير هوية المصريين

وشهد اليوم هجومًا آخر على الإسلام والمسلمين من قبل وزير ثقافة السيسي حلمي النمنم، والنائب ببرلمان الدم محمد ابوحامد، خلال الجلسة الختامية من “مؤتمر السلام المجتمعي”، الذي نظمته الهيئة القبطية الإنجيلية بالإسكندرية، بعنوان “دور المجتمع المدني في مواجهة العنف”، بحضور النمنم ونائب الدم محمد أبو حامد، الذي أدار الجلسة، والقس أندرية زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر ورئيس الهيئة الإنجيلية.

حيث هاجم، النمنم مجددًا، التعليم الأزهري، واصفًا إياه بأنه أحد اسباب العنف الديني في المجتمع المصري، قائلا: “المجتمع المصري شهد مؤخرًا احتدادًا طائفيًا لأول مرة بعد الثورة، مثلما حدث في المنيا”جنوب مصر”، والتي اختفت تمامًا في فترة الثورة، خاصة بعد خروج الشباب القبطي من حضن الكنيسة إلى حضن الدولة، وكانت بادرة طيبة“.

وأضاف وزير الثقافة “على المجتمع المصري أن يتحلى بالشجاعة ومواجهة ظاهرة العنف؛ حيث يعاني المجتمع المصري من قصور في النواحي الثقافية والتعليمية، وذلك يرجع إلى عدة أسباب منها توغل التعليم الأزهري في مصر، حيث يشكل التعليم الأزهري نسبة كبيرة فى مصر، وهو أمر لابد من إعادة النظر فيه، وكذلك إعادة النظر في المناهج الدينية التي تدرس فى المعاهد الأزهرية“.

منتقدًا عدم اتخاذ خطوات جادة فى تجديد الخطاب الديني، بقوله “إلى الآن لم يحدث شىء حقيقى فى تجديد الخطاب الدينى تنفيذًا لتعليمات عبدالفتاح السيسي، ولم تتخذ الجهات المنوط بها ذلك مثل مؤسسة الأزهر أي خطوات جدية فى الأمر خاصة، مع أنها قضية مهمة جدا للمجتمع المصري“.

وطالب السيسي بإجراءات قوية نحو تعديل الخطاب الديني في أكثر من مناسبة دينية، محملاً شيوخ الأزهر والمؤسسات الدينية المسئولية عن تفشي العنف ، قائلاً: “مش معقول مليار مسلم هيهددوا العالم كله 7 مليار”!!…وهو ما يراه المراقبون بأنه السبب الأبرز وراء دعم الغرب وإسرائيل لانقلاب السيسي؛ حيث يحارب الإسلام بيد أحد أتباعه.

 

 

*السعودية تمنع طلابها من الدراسات العليا في الجامعات المصرية

أعلنت السفارة السعودية في القاهرة، عن عدم السماح للطلاب السعوديين بدراسة الماجستير في الجامعات المصرية، ويسمح لهم بالحصول على البكالوريوس فقط.
وقالت السفارة على حسابها الرسمي بموقع التواصل الأجتماعي “تويتر“: “تعليمات وزارة التعليم تقضي بالسماح للطلبة السعوديين الدراسة في الجامعات المصرية لمرحلة البكالوريوس، في حين لا تسمح بدراسة الماجستير والدكتوراة فيها
جدير بالإشارة إعلان الملحقية الثقافية السعودية سابقًا للطلبة السعوديين الراغبين في التسجيل بالجامعات المصرية، عن بدء التسجيل بالجامعات المصرية لمرحلة البكالوريوس فقط للعام الجامعي 14371438هـ الموافق 20162017 م، ومنح الخطابات للجامعات الموصي بها فقط على موقع وزارة التعليم بالمملكة العربية السعودية.

 

*رشوة مصرية لروسيا لإعادة السياح.. تعرف إليها

أبدى أيمن موسى، المتحدث الإعلامي لسفارة الانقلاب في موسكو، استعداد حكومته لتخصيص صالة للسياح الروس في مطار القاهرة الدولي؛ وذلك في إطار رضوخ الإنقلابيين لابتزازات السلطات الروسية لعودة السياحة لمصر عقب توقفها نهاية العام الماضي بعد سقوط طائرة روسية في سيناء.

وقال موسى، في تصريحات لقناة “روسيا 24، اليوم، إن مصر سوف تفتح قريبًا صالة جديدة فى مطار القاهرة الدولى، مشيرًا إلى أنه عندما يبلغ عدد السياح من روسيا مستوى معينًا، سنخصص صالة للسياح الروس.

يأتي هذا في الوقت الذي اتخذت فيه السلطات الروسية قرارًا بإعادة سياحها ورحلاتها الجوية  إلى تركيا بعد أقل من أبوع من المحاولة الانقلابية الفاشلة؛ ما يكشف الفرق بين تعامل العالم مع الأنظمة المنتخبة والانقلابية.

 

*إعلام العسكر”: حرب اقتصادية عالمية لإسقاط “السيسي“!

زعم خالد صلاح، أحد الأذرع الإعلامية للانقلاب ورئيس تحرير صحيفة اليوم السابع”، تعرض مصر لحرب اقتصادية عالمية لإسقاط قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى وتركيع مصر!.

وقال “صلاح” عبر حسابه الرسمى على موقع “تويتر”: “مستثمر أجنبي اتصل بى مؤكدًا أن بنوكًا دولية تضع شروطًا متعسفة عند تحويل دولارات إلى مصر.. الغرب لم ينس ثأره بعد هزيمته فى 30 يونيو وينتقم من مصر” ، معتبرًا أن الهدف الآن فى العالم الغربى هو تركيع مصر عقابا على استقلال قرار المصريين الوطني“.

واضاف صلاح أن “حربًا اقتصادية شاملة ضد مصر وضد السيسي.. لا تحويلات.. لا معونات.. لا مساعدات.. لا استثمارات.. مصر واقفة على رجليها (بدراعها)”، لافتا إلى أن “المصريين أمام اختبار جديد، إما أن نتساند ونقاوم الحرب الاقتصادية، وإما نسقط فى هاوية الفوضى للأبد“.

واختتم صلاح قائلاً: “ناس بتقولى معونات الخليج.. أقسم بالله لم يصلنا سوى ودائع وليست معونات.. حتى البترول بيحاسبونا عليه.. دى معلومات وعلى مسئوليتي“.

 

 

المحكمة الإفريقية تقبل دعوى ضد “عصابة السيسي” .. السبت 26 مارس.. فشل الإرهاب العسكري في سيناء

 إيطاليا تصفع داخلية الانقلاب

إيطاليا تصفع داخلية الانقلاب

المحكمة الإفريقية تقبل دعوى ضد “عصابة السيسي.. السبت 26 مارس.. فشل الإرهاب العسكري في سيناء

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* إيطاليا ترفض خزعبلات السيسي وتطالبه بالحقيقة

 رفضت الصحافة الإيطالية ما وصفته بـ “خزعبلات نظام السيسي” في مصر بشأن رواية قتل عصابة اختطفت الباحث الإيطالي “جوليو ريجيني” وقتلته بعد تعذيبه، وطالبت بكشف الحقيقة، ولا شيء غير الحقيقة. ووصفت الصحف مصر تحت سلطة “السيسي” بأنها “دولة يعمها الظلام” وأن نظام السيسي يعمد إلى التعتيم على القضية.

ونقلت صحيفة “لا ريبوبليكا” بيانا عن والدي ريجيني قالا فيه إنهما “يشعران بالأسف والمرارة حيال المحاولة الأخيرة للسلطات المصرية لتضليل التحقيق” من جهتها اتهمت مجلة “الإسبريسو” الإيطالية، في تقرير نشرته في عددها الأخير، نظام السيسي بترويج الخرافات والخزعبلات وقالت: “صدر لنا نظام السيسي رواية تخالف كل منطق. الآن وأكثر من أي وقت مضى من الضروري على الحكومة الإيطالية أن تسعى للحقيقة. نريد الحقيقة التي لم يصرح بها أي من المحققين في مصر، الحكومة المصرية حاولت ترويج رواية زائفة حول من قام بضرب وتعذيب ريجيني”.

وتابعت: “طالعتنا أنباء بتبادل لإطلاق النار، بين الشرطة المصرية و5 من أفراد عصابة إجرامية مكونة من خمسة لصوص، وهي رواية تمثل مخرجًا لنظام السيسي من هذه الأزمة”. وأضافت “الحقيقة التي قدموها لنا أسوأ من كل الأكاذيب التي صدروها لنا. أكاذيب حاولت التعتيم على مقتل وتعذيب ريجيني بتلك الطريقة البشعة. والأسوأ من ذلك أنهم يحاولون تصدير تلك الأكاذيب التي قدموها على أنها الحقيقة، من خلال العثور في مسكن لأحد أفراد العصابة على متعلقات تخص الباحث الإيطالي ريجيني، من بينها حقيبة يد ومحفظته الشخصية وهويته وجواز سفره وهاتفان محمولان”.

وقالت إن هذه “الحقيقة” تناسب الحكومة المصرية بالتأكيد للخروج من مرمى نيران المجتمع الدولي، الذي ثار على مصر بعد مقتله، بل وصل الأمر لاعتبار تلك الدولة دولة التعذيب”.

وأضافت: “لكن ما حدث فعليا يخالف تلك الرواية التي قدموها لنا، وبالتأمل في تفاصيل ما قدمته الحكومة المصرية حول مقتل ريجيني، نجد أن هناك أشياء غير منطقية، فلماذا تقوم العصابة بخطف ريجيني وأسره لعدة أيام وتعذيبه بشكل وحشي، ثم قتله لمجرد السرقة، ولماذا أبقوا على وثائقه ومتعلقاته في منزلهم؟”.

وقال “جوسيبي بيناتوني” كبير المحققين الإيطاليين إن التحقيق في مقتل “ريجيني” سيتواصل. وقال “بيناتوني” في بيان إن الدليل الذي أبلغ به فريق المحققين الإيطاليين الموجود بالقاهرة “غير مناسب لتوضيح حقيقة مقتل جوليو ريجيني وفي تحديد هوية المسؤولين عن القتل”. وطالب “بيناتوني” المحققين المصريين بتزويد المحققين الإيطاليين السبعة الذين أرسلوا للقاهرة قبل نحو شهرين بكل الأدلة التي يطلبونها.

وعثر على جثة ريجيني (28 عاما) الشهر الماضي على طريق سريع غربي القاهرة. وقالت جماعات حقوقية إن آثار التعذيب على جثة الشاب الذي كتب مقالات تنتقد الحكومة المصرية تشير إلى أن قوات الأمن المصرية قتلته وهو اتهام تنفيه القاهرة بشدة. وتشتبه الصحف الإيطالية والأوساط الدبلوماسية الغربية في مصر بان يكون عناصر في اجهزة الامن قد خطفوا الطالب وعذبوه حتى الموت، الأمر الذي تنفيه الحكومة المصرية بقوة.   

وقالت وزارة الداخلية المصرية في بيان يوم الخميس الماضي: إن الشرطة عثرت على حقيبة بها متعلقات “ريجيني” بحوزة شقيقة زعيم عصابة إجرامية قتل أفرادها الأربعة في تبادل لإطلاق النار في القاهرة في وقت سابق من نفس اليوم. لكن البيان فشل في إقناع المحققين والسياسيين الإيطاليين وأسرة “ريجيني”.

وسرعان ما غيرت السلطات المصرية روايتها عن قتل مختطفي “جوليو ريجيني” وقال مصدر في وزارة الداخلية: “نحن لم نذكر أن أفراد تلك العصابة هم من قتلوا الطالب الإيطالي”. وأضاف “نحن مازلنا نعمل في القضية وعندما نصل إلى شيء سنعلن عنه، لم نوقف البحث في القضية ولم نكن نعرف علاقتهم (أفراد العصابة) بالطالب الإيطالي”.

وطالب وزير الخارجية الإيطالي باولو جنتلوني بالحقيقة وقال: “إيطاليا تصر: نريد الحقيقة”. وقال “جياكومو ستوكي” رئيس لجنة الأمن بالبرلمان الإيطالي في تغريدة على موقع تويتر: “لا أصدق إطلاقا أن تأتي الحقيقة من السلطات المصرية عن وفاة ريجيني. “مضيفا أن “الحقائق المشوهة التي قدمتها مصر تظهر عدم احترام لإيطاليا وتسيء بالتالي لذكرى ريجيني”. ودخل رئيس وزراء إيطاليا السابق “إنريكو ليتا” الجدل بتغريدة على تويتر قال فيها “أنا آسف. لا أصدق ذلك. لا تتوقفوا عن المطالبة بالحقيقة من أجل جوليو ريجيني.”

من جهتها قالت رئيسة مجلس النواب “لاورا بولدريني” في تغريدة على تويتر “إن الرواية الأخيرة لمقتل جوليو محبطة وتلقي بالشكوك على نزاهة التحقيقات الجارية في مصر”.

وفي تغريدة على تويتر موجهة إلى وزير الخارجية “باولو جنتيلوني” ألمح “أليساندرو دي باتيستا” النائب البارز عن حركة “خمسة نجوم” إلى أن الحكومة مهتمة بتطوير شركة إيني الايطالية لحقل الغاز الطبيعي المصري الضخم (ظُهر) أكثر من اهتمامها بريجيني. وقال “هل تريد يا جنتيلوني أن تقول شيئا عن ريجيني والروايات المصرية التي لا أول لها ولا آخر (عن مقتله) أم أن النفط أكثر أهمية من مقتل أحد مواطنينا؟”.

وقالت مصادر قضائية في محافظة القليوبية المجاورة للقاهرة إن شقيقة المتهم بتزعم العصابة الإجرامية ويدعى “طارق سعد” اعترفت بأنه أحضر الحقيبة الخاصة بريجيني إليها قبل مقتل شقيقها واحتجازها بيوم لكن دون أن تعرف أن الحقيبة خاصة بقتيل قضية كبيرة. وقال مصدر إن النيابة تحقق مع شقيقة “سعد” وزوجته بتهمة التستر على نشاطه. وأعربت السلطات السياسية والقضائية الإيطالية عن شكوكها بهذه الرواية، كما رفضت نيابة روما ما خلص اليه التحقيق المصري.    

وأكد صديقان للشاب الإيطالي هما “محمد السيد” و”عمر أسعد” في حديث لصحيفة “كورييري ديلا سيرا” إن الـ15 غراما من مخدر الحشيش والنظارات التي قالت الشرطة المصرية إنها عثرت عليها بين أغراض “ريجيني” لا يمكن أن تكون له.   

وفي القاهرة أمرت النيابة المصرية السبت بالحبس الاحتياطي أربعة أيام لأربعة من أقارب أحد أفراد العصابة التي قتلت قوات الأمن أفرادها الأربعة، واتهمتها بالضلوع في قتل وتعذيب الطالب الإيطالي.    

وريجيني (28 عاما) طالب دكتوراه في جامعة كمبريدج البريطانية، كان يعد في مصر أطروحة حول الحركات العمالية. وأظهر تشريح جثته آثار حروق وكسور وتعرضه للضرب المتكرر وللصعق الكهربائي لأعضائه التناسلية.

 

 

* الداخلية تلجأ للعفاريت لإثبات صحة روايتها عن عصابة قتل ريجيني  

في واحدة من مهازل الزمان لجأت وزارة الداخلية للجدل و الشعوذة لإثبات صحة روايتها عن عصصابة قتل الطالب الايطالي ريجيني و هي الرواية التي كذبها الجميع تقريبا و لم تعترف بها السلطات الايطالية

 حيث قال المقرب من أجهزة الأمن و منسق حملة عمر سليمان الرئاسية سابقا سامح أبو عرايس إنه قام بتحضير أرواح وتواصل مع الطالب الإيطالي الذي قتل في القاهرة الشهر الماضي جوليو ريجيني وسأله عن صحة رواية وزارة الداخلية المصرية حول العصابة التي قالت إنها قتلته بدافع السرقة.
وقال أبو عرايس المعروف بصلاته الوثيقة بالأجهزة الأمنية إن “ريجيني” أكد له صحة رواية “الداخلية المصرية” وأن العصابة التي تحدثت عنها هي بالفعل من أقدمت على قتله.
وسخر أحد المتابعين لصفحة أبو عرايس من روايته وقال: “إذا أنت تتحدث الإيطالية بطلاقة يا صديقي”، ليرد عليه أبو عرايس بأن الحوار مع “روح ريجيني” كانت باللغة الإنجليزية.
وسخر معلق آخر منه وقال: “سجلت المقابلة دي” فأجابه أبو عرايس:” لأ ما ينفعش“.
وطرح معلق سؤالا على أبو عرايس على منشوره وقال: “طب وليه محضرتش روحه قبل الداخلية ما تقتلهم وكنت ريحت الداخلية من البحث؟“.
فيما علق آخر باستغراب على منشور أبو عرايس وقال: “حلاوتك“.
وكانت وزارة الداخلية المصرية أعلنت أول أمس أنها قتلت أفراد عصابة تخصصت بخطف الأجانب في مصر بعد اشتباك معها وعثرت بحوزتها على متعلقات الطالب الإيطالي جوليو ريجيني الذي عثر على جثته الشهر الماضي في القاهرة وعليها آثار تعذيب.
وكشف تقرير الطب الشرعي الإيطالي أن ريجيني تظهر على جسده آثار تعذيب حيوانية” فيما أشارت منظمات حقوقية إيطالية إلى أن آثار التعذيب تشبه الطرق التي تستخدمها أجهزة الأمن المصرية في التحقيق مع المعتقلين.

عملت تحضير أرواح وتواصلت مع روح جوليو ريجيني الشاب الايطالي القتيل .. وأكد لي ان العصابة هي اللي قتلته فعلا .. يعني كلام الداخلية صحيح !!

 

 

*اشتباكات عنيفة بين مسلحين والجيش قرب قرية وادي العمر بسيناء

 

 

*اشتباكات عنيفة بين حمله للجيش ومسلحين جنوب قرية الجورة بالشيخ زويد

 

 

*تنظيم الدولة يتبنى عمليات في سيناء أسفرت عن مقتل وإصابة 10 من الأمن

 

 

*لماذا فشل الإرهاب العسكري في سيناء؟

واصل السيسي دمويته العسكرية في سيناء، في عملية برية واسعة بدئها اليوم السبت، مستعيناً بعناصر من الجيشين الثاني والثالث، ضد “المدنيين” تحت مظلة كاذبة وعنوان خادع وهو “ضرب معاقل متشددين” في رفح والشيخ زويد.

وتأتي العملية البرية عقب سقوط 60 مدنياً وإصابة 40 آخرين معظمهم من الأطفال والنساء، في قصف وحشي شنته طائرات السيسي” على منازل الأهالي في محافظة شمال سيناء، أمس الجمعة.

وبرر إعلام الانقلاب وحشية وإجرام عمليات القتل، بأن القصف استهدف متشددي تنظيم “أنصار بيت المقدس” في مدينتي رفح والشيخ زويد، وهو المبرر المعتاد منذ الانقلاب على حكم الرئيس المدني المنتخب محمد مرسي في يوليو 2013.

ماذا ينتظر السيسي ونظامه لكي يتوقفوا عن حماقاتهم في سيناء؟! لكي يقتنعوا أن الحل الأمني لن يزيد الأمور إلا تعقيداً، هل ينتظر هذا الخبر.. انهيار الجيش والشرطة، أو انسحابهم من أرض المعركة وقد تَرَكُوا سيناء أرضاً محروقة تمرح فيها الفوضى.. هل ينتظر ذلك ليعلن الخبر؟!أم ليطلب من القوى الدولية وإسرائيل التدخل لمحاربة الإرهاب الذي لا يُطاق، العقل يقول إن الأمر لم يعد يحتمل.

 ترقية الفشل!

وليس أدل على فشل العسكر أو “تواطؤهم” من العمليات اليومية التي تجري ضد الجيش والشرطة في سيناء، وغالباً ما تخلف قتلى وجرحى وتؤكد على فشل الخطة الأمنية، وأن قادة الانقلاب العسكري فاشلون، وأن استمرار هؤلاء وخططهم، ما هو إلا قرار بقتل المصريين، ما بين جنود ومسلحين ومدنيين وأطفال!

 وتعاني قطاعات الجيش في سيناء ( الجنود ) من حالة تخبط وإحباط ، جراء ارتباك قياداتهم، كما تسيطر على الأهالي حالة من الرعب والخوف، وهم يَرَوْن جنودهم المخول لهم حماية الأمن لا يستطيعون حماية أنفسهم؟!

 وفي عملية سابقة قام السيسي بزيارة للمنطقة، واتخذ قراراً بترقية الفريق “أسامة عسكر” فهل هذه المرة سيرقي عسكر” جديد إلى فريق أول، وترقية باقي القيادات الفاشلة فقط، لأنهم يشاهدون أبناءهم الجنود يموتون وهم يواصلون بدم بارد أداء مهمتهم “السريةالتي أرادها السيسي منهم!

فاتورة الانقلاب

 وبمراجعة سريعة للعمليات والتفجيرات التي وقعت قبل أسابيع قليلة، يتبين أن قتلى الشرطة والجيش يزيدون عن الخمسين في عمليتين فقط (معسكر الساحة-كمين الصفا)،ومن المدنيين ثلاثون بينهم الطفلة ذات الربيع الواحد، وطفلَي الوسط وقتلى ومختطفين من الأهالي والمسلحين.

 وكانت وكالة “أعماق” المنسوبة لتنظيم الدولة قد تبنت الهجوم على كمين للشرطة بمنطقة الصفا جنوبي العريش، فيما ذكر شهود عيان أن مسلحين هاجموا كمين (حاجز أمني) شرطة بمنطقة الصفا، بالآربي جي وقذائف الهاون، وتبادلت قوات الشرطة إطلاق النيران معهم.

وبات السؤال الأكثر إلحاحاً الآن هو :كم من الجنود والضباط والمدنيين القتلى يحتاج السيسي وقادته؛ ليشبعوا من دماء المصريين؟

 

 

*المحكمة الإفريقية تقبل دعوى ضد “عصابة السيسي

قبلت “المحكمة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب” القضية المقدمة ضد عدد من مسؤولي الانقلاب في مصر، المتورطين في ارتكاب مجازر فض رابعة والنهضة، تحت رقم 002 لسنة 2014 شهر ديسمبر.

وكشفت وثيقة صادرة عن المحكمة، بتاريخ 5 يناير 2016، عن إعطاء المحكمة نظام السيسي مهلة حتى يوم 15 فبراير الماضي، لتقديم كل المسؤولين عن ارتكاب المجازر.

وجاء نص الوثيقة كالتالي:

الاتحاد الإفريقي
المحكمة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب
مكتب جريفيير
طلب رأي استشاري للقضية رقم 002/2014/12
مقدم الطلب: الاجتماع الإفريقي للدفاع عن حقوق الإنسان.
إشعار تمديد الملاحظات المكتوبة
المادة 70 من اللائحة
طبقا للمادة رقم 70 من اللائحة والخاصة باللوائح الداخلية للمحكمة، قررت المحكمة- بطريقة استثنائية- إعطاء فترة تأجيل ثانية حتى يوم 15 من فبراير لعام 2016، واعتبار هذا التاريخ هو يوم نهائي لتسلم ردود مكتوبة من أعضاء الحكومة على النقاط محل التقاضي، ويجب على أعضاء الحكومة أن يضعوا في الحسبان أن قرار التأجيل جاء لإعطاء مشاركة أوسع من عدد أكبر من المسؤولين وصناع القرار، الذين تسببوا بطريقة صريحة فيما نُسب إليهم من اتهامات، والمحكمة قد طلبت الرد على الأسئلة المهمة بطريقة واضحة، وبمحتوى يضمن الوصول للحقيقة على ما يلي:

أولا: بالنسبة لقضية تغيير الحكومة بطريقة غير دستورية “ما يطلق عليه الانقلاب”، إذا ما كان يصلح مداولته أمام المحكمة أم لا.

ثانيا: معنى الانتهاكات الجدية والهائلة تجاه حقوق الإنسان، والمثبتة في المادة 58 من الإعلان الإفريقي لحقوق الإنسان والشعوب.

ثالثا: مدى مسؤولية الدولة عن انتهاكات حقوق الإنسان والتي ارتكبتها وحدات عسكرية موالية للحكومة أو الجيش.

رابعا: مسألة ما إذا كان التعبير عن الدعم السياسي من جانب أعضاء السلطة القضائية متوافقا مع كون القضاة مستقلين وعادلين وغير متحيزين.

المحرر في أروشا، 5 يناير 2016
د/ روبرت إينو جريفيير.
يُوزّع على:
1-
جميع الدول الأعضاء بالاتحاد الإفريقي.
2-
اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب.
3-
المعهد الإفريقي للقانون الدولي.
4-
لجنة الاتحاد الإفريقي للقانون الدولي.
5-
لجنة الاتحاد الإفريقي- الإدارة العامة.
6-
الاستشارات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للاتحاد الإفريقي.
7-
البرلمان الإفريقي.

 

 

*تأجيل محاكمة 739 من رافضي الانقلاب في “فض اعتصام رابعة” لـ23 إبريل

أجلت محكمة جنايات القاهرة،التابعة للانقلاب العسكري ، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، برئاسة المستشار حسن فريد، اليوم السبت، جلسة محاكمة 739 من رافضي الانقلاب العسكري ، في القضية الملفقة المعروفة إعلاميًا بـ”فض اعتصام رابعة”، لـ 23 إبريل للاطلاع.

 أجلت هيئة المحكمة من قبل، نظر أولى جلسات القضية؛ لتعذر إحضار المتهمين؛ نظرًا لضيق القاعة ولحين إجراء عملية توسيع القفص.

 و وجهت النيابة العامة التابعة للانقلاب ، لرافضي الانقلاب الملفق لهم التهم في القضية، تهم “التجمهر واستعراض القوة والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والإتلاف العمدي للممتلكات العامة والخاصة، وحيازة السلاح والمتفجرات“.

 

 

*إعلامي وأستاذ جامعي ينضمان إلى إضراب معتقلي “العقرب

كشفت السيدة “منى المصري”، زوجة الدكتور أحمد عبد العاطي، مدير مكتب الرئيس محمد مرسي، عن دخول الدكتور أحمد إسماعيل والإعلامي خالد حمدي في إضراب كامل عن الطعام؛ اعتراضًا على حرمانهما من أبسط حقوقهما داخل مقبرة العقرب.

وقالت “المصري”، عبر صفحتها على فيس بوك: “إن الأستاذ الجامعي أحمد إسماعيل احتمل حرمانه من كل شيء، ولم يحتمل حرمانه من الدراسة، والإعلامي خالد حمدى الذى كل تهمته هى نقل الحقيقة محروم من حقه فى العلاج“.

كانت الفترة الماضية قد شهدت دخول العديد من المعتقلين في “مقبرة العقرب” في إضراب عن الطعام؛ احتجاجا على سياسة القتل البطيء التي يتعرضون لها داخل السجن، فضلا عن ممارسة سياسة الإذلال بحق ذويهم خلال الزيارة.

 

 

*تأييد حبس مجدي حسين رئيس حزب الاستقلال 8 سنوات

 قضت الدائرة 21 إرهاب، اليوم السبت، بعدم قبول المعارضة المقدمة من جانب الكاتب الصحفي مجدي حسين، رئيس حزب الاستقلال، وتأييد حبسه 8 سنوات في القضية رقم 60571 لسنة 2013، إداري العجوزة.

وكانت محكمة أول درجة قضت بحبس الكاتب الصحفي مجدي حسين 5 سنوات عن التهمتين، بزعم استغلال الدين في الترويج بالكتابة لأفكار متطرفة، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، واذاعته عمدا أخبار وإشاعات كاذبة من شأنها تكدير الأمن العام  وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة

حضر الجلسة، المحامي منتصر الزيات وكيلا عن حسين والذي ترأس هيئة الدفاع، والتي ضمت كلاًّ من خالد المصري وأحمد كامل.

 

 

*إحالة 6 من طلاب الثانوي والجامعة بالشرقية إلى قضاء العسكر

أحالة نيابة الانقلاب 6 من طلاب الثانوى والجامعة من مدينة الإبراهيمية بمحافظة الشرقية للقضاء العسكري على خلفية اتهامات لا صلة لهم بها في المحضر رقم 326 لسنة 2015 إداري الإبراهيمية.

وأفاد عضو هئية الدفاع عن المعتقلين بمدينة الابراهيمية أن القضية تحمل رقم 60 لسنة 2016 وتم تحديد أولى جلسات القضية الهزلية أمام

المحكمة العسكرية بالزقازيق بتاريخ 3 أبريل القادم.

وتضم القضية الهزلية 3 من طلاب الثانوي و3 من طلاب الجامعة منهم أسامة محمد محمد عبد الكريم بالصف الثالث الثانوي ومحمود محمد عبدالفتاح، دبلوم صنايع وياسين سعيد علي، الصف الثالث الثانوي وبلال إبراهيم مصطفى، الفرقة الثالثة معهد خدمة اجتماعية واثنان آخران من طلاب الجامعة.

يشار إلى أن عدد المعتقلين من مدن ومراكز الشرقية على خلفية رفضهم للظلم ومناهضة الانقلاب العسكري الدموي الغاشم يزيد عن 2000 معتقل محتجز في مقار احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان.

 

 

*متهم بفض رابعة يتنازل عن جنسيته المصرية للافراج عنه

طلب أحد المتهمين في القضية المعروفة إعلاميا بـ “فض اعتصام رابعة” من قاضي محكمة جنايات القاهرة المستشار حسن فريد، بالاستجابة لطلبه السابق بالتنازل عن جنسيته المصرية مقابل الإفراج عنه وترحيله إلى واشنطن، كونه يحمل الجنسية الأمريكية، بحسب مصدر قانوني.

وقال المصدر (فضل عدم ذكر اسمه)، إن “القاضي حسن فريد رئيس محكمة جنايات القاهرة، سمح للمتهم مصطفى قاسم الذي يحمل الجنسية الامريكية بالحديث خلال جلسة اليوم، قائلا للقاضي، أطالبكم بتنفيذ طلبي الذي تقدمت به منذ 8 أشهر بالتنازل عن جنسيتي المصرية ولم يرد أحد حتى الآن“.

وأضاف المصدر، “هيئة المحكمة لم تقم بالرد على طلب قاسم بالتنازل عن الجنسية“.

وكانت الأجهزة الأمنية، قد أفرجت في أيار/ مايو 2015 عن محمد سلطان، الذي يحمل الجنسية الأمريكية، و حكم عليه بالسجن المؤبد من قبل محكمة جنايات الجيزة، في قضية “غرفة عمليات رابعة”، وغادر القاهرة متجها إلى الولايات المتحدة الأمريكية، بعد تنازله عن الجنسية المصرية.

وقررت محكمة جنايات القاهرة،  السبت، تأجيل محاكمة 739 من معارضي سلطات الانقلاب المصرية في القضية المعروفة إعلاميا “فض اعتصام رابعة”، إلى 23 نيسان/ أبريل المقبل للإطلاع، وفق مصدر قضائي.

وتضم القضية عددا من قيادات جماعة الإخوان، من بينهم محمد بديع المرشد العام للجماعة، وقيادات بالجماعة مثل محمد البلتاجى، وعصام العريان، وصفوت حجازى، وباسم عودة، وأسامة ياسين.

 

 

*إضراب الصحفي “وائل الحديني” بعد تعنت سلطات الانقلاب في الإفراج عنه

كشفت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات عن بدء الصحفي وائل الحديني إضرابًا عن الطعام عقب تعنت سلطات الانقلاب في الإفراج عنه رغم حصوله على عدد من قرارات إخلاء السبيل.

وأضافت التنسيقية عبر موقعها الرسمى بالفيسبوك أن الحديني دخل في إضراب عن الطعام، نقلاً عن أسرته، وذلك عقب تعنت قوات الأمن

في الإفراج عنه رغم حصوله على عدد من قرارات إخلاء السبيل وتلفيق عدد من القضايا له

وكان الحديني قد اعتقل فجر يوم 15 نوفمبر 2014 من منزله بمدينة المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، ثم اقتيد إلى مكان مجهول وتم اخفاؤه قسريا لمدة 15 يوما تعرض خلالها لأبشع أنواع التعذيب،وحصل “الحديني” على اخلاء سبيل بكفالة قدرها خمسة الآف جنيه منذ الرابع والعشرين من شهر فبراير الماضي الا أن قوات الأمن ما زالت تتعنت في الإفراج عنه حتى الآن.

فيما أعلن المحامى الخاص بالحدينى أنه تم التحقيق مع موكله للمرة الخامسة بتهم الانضمام لجماعة قامت على أسس مخالفة للقانون،وكان قد حصل قبل ذلك على البراءة في قصايا مشابهة.

وناشدت أسرته منظمات حقوق الإنسان المحلية والعربية والعالمية بالتدخل لوقف التعنت والانتهاكات المتواصلة في حق الصحفي وائل صابر الحديني.

 

 

*سجن برج العرب يتعنت في تلقي “الغزالي” للعلاج بعد تدهور حالته الصحية

كشفت أسرة المعتقل “السيد أحمد مصطفي الصاوي” الشهير بــ “سيد الغزاليعن تدهور حالته الصحية بعد نقله من سجن المنصورة العمومي لسجن برج العرب يوم الإثنين الماضي.

وقالت أسرته أن الغزالي حين نقل لسجن برج العرب كان يعاني من ارتفاع شديد في ضغط الدم والسكر بالإضافة إلى مرض القلب، مما أدخله في حالات إغماء متكررة بسبب طول مدة الترحيل والتي تصل لعشر ساعات متواصلة داخل سيارات الترحيلات.

فيما قامت إدارة السجن بنقله فور وصوله لمستشفي السجن بسبب دخوله في حالة إغماء وعمل رسم قلب والذي تبين من خلاله بوجود مشكلة في القلب ويجب نقله سريعا لمستشفي خاصة لتدهور حالته.

كانت زوجة الغزالي قد قامت بتقديم طلب لمأمور سجن برج العرب للسماح لزوجها بالخروج لمستشفي خاصة لتلقي العلاج لتدهور حالته الصحية لكن دون استجابة منه وتعنت واضح من إدارة السجن.
يذكر أن الغزالي متزوج ولديه اثنان من الأبناء، وتم اعتقاله في 25 يناير 2014 من داخل سيارته فى شارع سامية الجمل بالمنصورة أثناء حملة اعتقالات عشوائية شنتها قوات الأمن وقتها، ووجهت له اتهامات قطع الطريق والتظاهر بدون ترخيص والانتماء لجماعة محظورة وحيازة علم مصر وشماريخ، ولم يتم النظر إلى حالته الصحية التى تدهورت مع اعتقاله، ورغم الظروف الصحية التى يمر بها و التى لا تتناسب مع الاتهامات الموجهة له تم الحكم عليه بالسجن لمدة 10 سنوات في قضية 25 يناير يوم 23 يونيو 2015.

ويعاني الغزالي صاحب الـ 45 عاماً ، منذ الولادة بضمور في الأطراف اضافة إلي علو دائم في السكر والضغط ولديه إضطرابات في القلب حيث أنه مصاب بقصور في وظائف الشريان التاجي.

 

 

*ن. تايمز” تدعو أوباما إلى مراجعة سياساته مع القاهرة

انتقدت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية سياسات الدعم المتواصل من إدارة الرئيس أوباما تجاه نظام الانقلاب في مصر برئاسة السيسي، رغم الانتهاكات المستمرة التي لم تتوقف، وباتت تتزايد بمعدلات مخيفة.

وفي افتتاحية أمس بعنوان “حان الوقت لإعادة التفكير في علاقة أمريكا مع مصر”، تقول الصحيفة «إن الوقت قد حان لكي تُعيد إدارة أوباما تقييم مردود تحالفها مع مصر، وما إذا كان في صالح أمن الولايات المتحدة القومي أم لا»، وأضافت أنه «منذ استيلاء الجيش المصري على السلطة في 2013 عقب عزل الرئيس الإسلامي محمد مرسي، فإن سياسة إدارة أوباما تجاه مصر كانت مرتبطة بسلسلة من الافتراضات الخاطئة»، ودعا المقال إلى تحدي هذه (الافتراضات)، وإعادة تقييم ما إذا كان التحالف مع مصر- الذي كان لفترة طويلة يعتبر حجر زاوية في سياسة الأمن القومي الأمريكي- يضر أكثر أم ينفع“.

البداية مترددة

وأشارت الافتتاحية إلى أنه عندما أطيح بمرسي، تردد كبار المسؤولين الأمريكيين في تسمية ما حدث بالانقلاب، وأعربوا عن أملهم في أن يكون ما حدث هو تعثر في طريق القاهرة لكي تصبح ديمقراطية.

وتابع المقال “بعد زيادة انتهاكات حقوق الإنسان إبان الإطاحة بمرسي في عام 2013، بحيث أصبح من الصعب التغاضي عنها، علق البيت الأبيض تسليم مساعدات عسكرية لمصر، ما يشير إلى أنه كان على استعداد لوضع شروط لتلك المساعدات العسكرية البالغة 1.3 مليار دولار، والتي تعتبرها مصر استحقاقا لها منذ عقود“.

لكن قبل عام، ومع تركيز إدارة أوباما على محاربة تنظيم الدولة الإسلامية داعش”، تم استئناف المساعدات العسكرية الأمريكية إلى القاهرة؛ بحجة أن التحالف مع مصر أمر حاسم لا يمكن التخلي عنه.

وقال المقال “منذ ذلك الوقت، كثفت مصر من حملتها على الإسلاميين المسالمين والصحفيين المستقلين والناشطين في مجال حقوق الإنسان“.

وأضاف “يبدو أن السلطات المصرية عازمة على إنهاء عمل اثنين من كبار المدافعين عن حقوق الإنسان في البلاد، من خلال تجميد حساباتهم المصرفية بعد اتهامهما بتلقي أموال أجنبية بشكل غير قانوني“.

وبدأت محكمة مصرية، السبت الماضي، نظر طلب هيئة تحقيق قضائية بمنع حقوقيين، بينهم جمال عيد مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، والناشط الحقوقي حسام بهجت مؤسس المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، وأسرهم من التصرف في أموالهم، على خلفية تحقيقات تجرى بشأنهم؛ لاتهامهم بتلقي تمويل أجنبي من الخارج بشكل غير قانوني.

وأعربت واشنطن عن قلقها إزاء ما وصفته بـ”تدهور وضع حقوق الإنسان في مصر”، بعد قرار فتح التحقيق مع منظمات غير حكومية، وطالبت الحكومة المصرية بـ”العمل مع الجماعات المدنية لتخفيف القيود على إنشاء الجمعيات، والسماح لمنظمات حقوق الإنسان غير الحكومية بالعمل بحرية“.

وقال المقال، “إن الغضب من القمع المتصاعد في مصر دفع كبار الخبراء الأمريكيين المعنيين بالشرق الأوسط، على رأسهم خبيران خدما في إدارة أوباما، لحث الرئيس أوباما هذا الأسبوع على مواجهة عبد الفتاح السيسي“.

واقتبس المقال عن الخبراء قولهم- في خطاب أرسلوه لأوباما الأسبوع الجاري- إنه “إذا ما سمح لهذا القمع بالاستمرار (في مصر)، سيخرس مجتمع حقوق الإنسان الأهلي الذي نجا من أكثر من 30 عاما من الحكم الاستبدادي، تاركا قليلا من المصريين، إن وجدوا، أحرارا في التقصي عن الانتهاكات المتصاعدة التي ترتكبها الحكومة“.

وانتقد الخبراء بشدة- في الخطاب- السجن التعسفي لعشرات الآلاف من المصريين، واستخدام التعذيب والقتل خارج نطاق القانون، بما في ذلك مقتل طالب إيطالي مؤخرا يعتقد أنه نفذ بواسطة عناصر أمن الدولة.

وأشار المقال إلى أن “المسؤولين في الإدارة الأمريكية، الذين حذروا من القطيعة مع مصر، يبررون ذلك بأن التعاون العسكري الاستخباراتي مع مصر لا غنى عنه، وقال “لقد حان الوقت لتحدي هذا الافتراض.. نهج الأرض المحروقة الذي تتبعه مصر في محاربة المتشددين في سيناء، والقمع الخانق قد يخلقان مزيدا من المتطرفين أكثر من محاولة الحكومة الحد من تأثيرهم“.

ونقل المقال عن تمارا كوفمان ويتس، وهي زميلة في معهد بروكينجز ومسؤولة كبيرة سابقة في وزارة الخارجية، قولها في مقابلة: إن “مصر ليست مرتكزا للاستقرار ولا شريكا موثوقا به“.

وقال المقال، إن أوباما ومستشاريه قد يستنتجون أن هناك القليل الذي يمكن للولايات المتحدة القيام به لتخفيف الاستبداد في مصر، خلال الأشهر القليلة المتبقية له في الحكم، لكن هذا ليس هو الوضع، على أوباما شخصيا أن يعبر للسيسي عن قلقه إزاء الانتهاكات في مصر، والنتائج العكسية لعملية مكافحة الإرهاب التي تقوم بها مصر.

لقد كان أوباما مستعدا لتحدي افتراضات واعتقادات راسخة حول علاقات واشنطن مع دول شرق أوسطية مثل إيران والسعودية، لكنه لم يكن ناقدا بشكل كاف لمصر.

ويقول المقال، إنه يجب على الرئيس (أوباما) على مدى الأشهر القادمة أن يبدأ في التخطيط لإمكانية حدوث كسر في التحالف مع مصر.

 

 

*وزير القوى العاملة الجديد “مزور

كشف كريم رضا، عضو اتحاد البترول الحر، عن تزوير محمد سعفان، وزير القوى العاملة الجديد في حكومة الانقلاب، مستندات للعمال خلال فترة توليه رئاسة الهيئة العامة للعاملين بالبترول؛ من أجل المساهمة في فصلهم وهضم حقوقهم.

وقال رضا، في تصريحات صحفية: إن “سعفان” استخرج شهادة تثبت عدم انضمام أحد العاملين المفصولين من “بتروتريد” للنقابة؛ حتى لا يدعمه في قضيته التي كانت منظورة حينها ضد الشركة في 2014، لكن هذا العامل كان قد حصل في 2010 على شهادة من النقابة تثبت تبعيته لها.
وكان “سعفان” قد وقف ضد إضراب عمال “بتروتريد” الذي استمر 43 يوما من منتصف ديسمبر حتى نهاية شهر يناير الماضي، واتهم العمال بتلقي تمويلات من الخارج، وبأن لهم توجهات سياسية.

 

 

*طن الأرز يرتفع إلى 4800 جنيه

رغم زيادة المعروض بالسوق المحلي، وإلغاء هيئة السلع التموينية مناقصة لشراء الأرز، وضعف الطلب من جانب المواطنين، إلا أن أسعاره تواصل الارتفاع داخل السوق ليسجل الطن ذات الحبة العريضة نحو 4800 جنيه.

يأتي ذلك وسط فشل حكومة السيسي في السيطرة على الأسعار وارتفاع أسعار الدولار .
وسجلت أسعار طن الأرز “عريض الحبة” 4800 جنيه ورفيع الحبة 4500 جنيه، بينما ارتفع سعر الكيلو ليسجل في أسواق التجزئية نحو 6 جنيهات للأصناف الشعبية و7.5 جنيه للأنواع ذات الجودة العالية.

وألغت وزارة التموين والتجارة الداخلية -التابعة لحكومة الانقلاب- ممثلة في الهيئة العامة للسلع التموينية مناقصة لشراء الأرز ذات معدل كسر لا يتجاوز الـ 5% بسبب ارتفاع اﻷسعار المقدمة داخل مظروف المناقصة والتى سجلت 5200 جنيه للطن.

ركود بالسوق

وقال عبد الله أبو عبيد صاحب مضارب للأرز: إن الأسعار تشهد حالة من الارتفاع في الفترة الحالية بالتزامن مع زيادة المعروض بالأسواق خاصة بعد إلغاء هيئة السلع التموينية مناقصة لشراء الأرز لتغذية البطاقات التموينية.

وأشار إلى أنَّ السوق يعاني من حالة ركود غير مسبوقة في حركة البيع والشراء خاصة بعد إلغاء المناقصة، موضحًا أنَّ أزمة الأرز مازالت مستمرة في ظل العجز الموجودة في البطاقات التموينية.

 

 

*الجنيه ينزف مجددا.. الدولار بـ10 جنيهات والبورصة تخسر 42 مليارًا

 استأنف الدولار رحلة ارتفاعه بالسوق السوداء خلال تعاملات، اليوم السبت، مسجلًا نحو 10.03 جنيهات وسط إقبال كبير على شرائه على الرغم من إغلاق البنك المركزي شركتي صرافة نهائيًا لتورطهما في أعمال غير قانونية.

وشهدت تعاملات سوق صرف النقد الأجنبى، أمس الجمعة، ارتفاع سعر العملات الصعبة أمام الجنيه إلى مستويات  10 جنيهات للدولار وتخطت 11 جنيهًا لليورو، فيما استقرت الأسعار الرسمية في البنوك عند 888 قرشًا للدولار و993 قرشًا لليورو.

وقال متعاملون في سوق العملات إن سعر الجنيه واصل هبوطه أمام الدولار مجدَّداً في السوق السوداء، أمس، ليتراوح سعر الدولار بين 9.93 و9.95 جنيهات، مقابل 9.40 جنيهات الخميس الماضي.

فى سياق مُوازٍ، وجَّه البنك المركزي البنوك العاملة فى السوق المحلية لمبادلة العملات الأجنبية مقابل العربية مع شركات الصرافة بالأسعار العالمية. 

وقالت مصادر مصرفية إن تلك الإجراءات تهدف إلى منع تهريب العملات العربية خارج مصر مقابل الحصول على الدولار وبيعه فى السوق السوداء، و”المركزي” يهدف إلى استغلال فوائض العملات العربية في السوق.

وكانت قد خسر رأس المال السوقي بالبورصة المصرية نحو 42.96 مليار جنيه أول أمس، ليغلق عند 405.94 مليارات جنيه، مقابل 448.9 مليار جنيه إغلاق جلسة أمس الأول، تزامنًا مع شطب أسهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة، رغم إنهاء مؤشرات البورصة تعاملاتها على ارتفاع جماعي، مدفوعة بعمليات شراء من قبَل المستثمرين العرب والأجانب.

من ناحية أخرى، أسفرت قرارات تقييد الاستيراد التي اتخذتها وزارة الصناعة المصرية، وارتفاع سعر الدولار أمام الجنيه، الذى شهدته أسواق المال خلال الشهر الماضي، عن ارتفاع عدد كبير من أسعار السلع المختلفة، وكانت أكثر الفئات تضرّراً، فئات المقبلين على الزواج، نتيجة ارتفاع سعر جهاز العروسة، بما يتراوح من 30 إلى 40%.

وشهدت سوق المفروشات ارتفاع أسعار المفارش والبطاطين والمفارش المزخرفة، بما يتراوح بين 30 و35%، فيما شهدت سوق الأجهزة الكهربائية، ارتفاعًا في الأسعار بنسبة تتراوح ما بين 30 و40%. 

وقال خالد شعلان، نائب رئيس شعبة الأدوات والأجهزة الكهربائية بالغرفة التجارية بالإسكندرية، إن ارتفاع سعر الدولار واتخاذ عدد من القرارات الاقتصادية الخاطئة، أدى إلى ارتفاع جنونى فى أسعار بعض السلع، وعلى رأسها الأدوات والأجهزة الكهربائية، ما أدى إلى ارتفاع تكاليف الزواج؛ الأمر الذي يُنذر بتزايد نسبة العنوسة.

 

 

*خوفًا من فضائح نواب برلمان السيسي.. إلغاء بث “بيان الحكومة

أعلن أحمد سعد، أمين عام برلمان السيسي، عدم بث جلسة الغد من مجلس النواب، والتي سيلقي فيها شريف إسماعيل، رئيس حكومة الانقلاب، بيان حكومته أمام أعضاء البرلمان.

وقال سعد، فى تصريحات صحفية: “لا صحة لما يتردد عن إذاعة جلسة بيان الحكومة”، مشيرا إلى أن الجلسة ستذاع مسجلة على غرار الجلسات السابقة للبرلمان.

وكانت الجلسات التي أُذيعت على الهواء قد شهدت العديد من الوقائع، التي مثلت مادة دسمة للكوميديا على صفحات التواصل الاجتماعي، حيث أظهرت مدى تدني سلوكيات وأداء أعضاء “برلمان السيسي”، ما دفع المجلس إلى محاولة إنقاذ ما يمكن إنقاذه، عن طريق منع بث الجلسات.

 

 

*ارتفاع سعر طن السكر لـ4500 جنيه

 أعلنت  شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، إن سعر  طن السعر من 4150 إلى 4500 جنيه، مطالبين شركات قطاع الأعمال المنتجة للسكر بضرورة الإعلان عن سياستها وأسعارها في بيع السكر، لعدم حدوث بلبلة بالسوق بعد الارتفاع الذي شهده سعر السكر خلال الأيام الماضية.

وقال أحمد يحيى، رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، في بيان صادر اليوم السبت: إن عدم الإعلان عن ارتفاع سعر السكر وأسباب هذه الزيادة يؤدي إلى بلبلة بالسوق وهو ما سينعكس علي سعر السكر النهائي للمستهلك فبدل من بيع كيلو السكر بسعر 5 جنيهات سيباع بسعر 5.5 جنيهات للمستهلك.

وأكد يحيىية، إن إلى حالة الركود التي تشهدها أسواق المواد الغذائية خلال الفترة الحالية؛ ما أدى إلى ثبات أسعار كثيرًا من السلع نتيجة تراجع الطلب عليها.

 

 

 

*صديق ريجيني يفجر مفاجأة حول متعلقاته

فجر المحامى المصري محمد السيد الذي كان يقيم مع الطالب الإيطالي جوليو ريجينى فى نفس الشقة بمنطقة الدقي بالجيزة، مفاجأة من العيار الثقيل في تصريحات ادلى بها إلى صحيفة ” لا ستامبا” الإيطالية، حول متعلقات “ريجينى” التي قالت وزارة الداخلية في بيان لها أنها عثرت على حقيبة بها متعلقات الباحث بحوزة عصابة إجرامية قتل أفرادها في تبادل لإطلاق النار.

حيث نفى صديق “ريجيني” رؤيته للحقيبة الحمراء التى أظهرتها وزارة الداخلية فى صورها على أنها “شنطة” الطالب الإيطالي التى كان يحملها معه لحظة اختطافه فى 25 يناير الماضى.

وأضاف ” السيد” أنه لم يرى ريجينى يحمل هذه الحقيبة إطلاقا طوال مدة إقامته معه، مشددًا على أن   :”نظارة الشمس التى ظهرت فى صور وزارة الداخلية على أنها تخص ريجينى ليست نظارته”، وأنه لم يره على الإطلاق يستخدمها أو يحملها معه .

وأكد رفيق “ريجيني”- حسب الصحيفة- أن “كمية الحشيش التى ادعت الداخلية أنها كانت موجودة فى شنطته تم دسها له داخل الشنطة لإظهاره  مدمن مخدرات .. والحقيقة أنه لم يكن يدخن الحشيش على الإطلاق ، وبالفعل أكدت على ذلك نتائج تشريح جثة ريجينى فى روما “، حسب قوله.

وعثر على ريجيني مقتولا على الطريق الصحراوي “القاهرة – الإسكندرية” في نهاية يناير الماضي وعلى جثته آثار تعذيب، تواصل أجهزة الأمن التحقيق في الحادث .

وكانت وزارة الداخلية أعلنت أمس الأول العثور على متعلقات للطالب الإيطالي القتيل جوليو ريجيني بحوزة التشكيل العصابي الذي استهدفته الأجهزة الأمنية بنطاق القاهرة الجديدة، وهو تشكيل تخصَّص في انتحال صفة ضباط شرطة واختطاف الأجانب وسرقتهم بالإكراه، وهو ما أسفر عن مصرعهم جميعاً.