الأحد , 5 يوليو 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » الأخبار المحلية » السيسي وتعطيش مصر ودمارها . . السبت 21 مارس. . سد النهضة والفشل
السيسي وتعطيش مصر ودمارها . . السبت 21 مارس. . سد النهضة والفشل

السيسي وتعطيش مصر ودمارها . . السبت 21 مارس. . سد النهضة والفشل

سد النهضة وفشل السيسي

سد النهضة وفشل السيسي

السيسي وتعطيش مصر ودمارها . . السبت 21 مارس. . سد النهضة والفشل

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

* الانقلاب يمنع الزيارات بسجن العقرب لأجل غير معلوم

أكدت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، أن نيابة أمن الدولة العليا الانقلابية أعلنت اليوم، غلق الزيارات في سجن العقرب لأجل غير معلوم.

يأتي هذا في وقت اتبعت فيه قوات الأمن أساليب التنكيل بالمعتقلين السياسيين ومنعت عنهم الزيارات بشكل كامل ومنعت عن المرضي منهم الأدوية.

 

*مصرع شخص وإصابة آخر فى انفجار مبنى الحماية المدنية بالإبراهيمية الشرقية

لقى شخص مصرعه وأصيب آخر فى انفجار مروع وقع منذ قليل بالقرب من مبنى الحماية المدنية القديم، بجوار مبنى السجل المدنى بالإبراهيمية بالشرقية، فيما أصيب بعض الأشخاص.

وكان مدير أمن الشرقية، تلقى إخطارا يفيد بوقوع دوى انفجار مروع بمبنى الحماية المدنية القديم بجوار مبنى السجل المدنى، وأسفر ذلك عن مصرع شخص واحد، حسبما ورد حتى الآن

 

*حبس مرتضى منصور سنة وغرامة 10 آلاف جنيه لسب وقذف طارق العوضي

 

*مصرع 35 موظفًا تابعون لشركة “أوراسكوم ” في حادث سقوط أتوبيس بترعةالمريوطية.

 

*حريق في فيلا حبيب العادلي بـ6 أكتوبر

أكد شهود عيان، منذ قليل، نشوب حريق في فيلا اللواء حبيب العادلي، وزير الداخلية الأسبق، الكائنة بمدينة 6 أكتوبر في الجيزة.

وتوجه رجال الحماية المدنية، إلى مقر الفيلا للسيطرة على الحريق.

 

*والدة ميادة أشرف : الصحفيون “جابوا حق الكلب ومجابوش حق بنتي

قالت “عزة رمضان أحمد” والدة شهيدة الصحافة “ميادة أشرف” إنه مر على وفاة ابنتها 358 يوم ولم ترى أي تحرك من أي مسئول لاستعادة حق نجلتها بالقصاص، قائلة، “الصحفيين ملهومش لازمة جابوا حق الكلب ومجابوش حق الشهيدة”.

وطالبت أم ميادة قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي باستعادة حق ابنتها حتى إذا ثبت أن الشرطة هي التى قتلتها قائلة، “بنتى استشهدت في مظاهرات بعد إعلان السيسي ترشحه للانتخابات الرئاسية، وهو السبب في نزولها، وزي ما جاب حق شيماء الصباغ وأحالوا الضابط القاتل للمحاكمة يجيب حق بنتى عشان استريح لإني مش مرتاحة”.

وناشدت أم الشهيدة، يحيى قلاش نقيب الصحفيين الجديد قائلة، “ضياء رشوان قالنا دم بنتكم في رقبتي، ومر على وفاتها سنة كاملة ومعملش حاجة.. أملنا في ربنا وفيك كبير، واعتبرها بنتك، وأنا عايزة حقها عشان أرتاح”.

وعن ذكريات عيد الأم قالت أم الشهيدة، “كان أخر عيد أم لميادة ظلت طول اليوم تتصل بي وتغنيلي في التليفون وتقولي كل سنة وانتي طيبة، وقولتلها في إيه يا ميادة قالتلها خلاص مش هقولهالك تاني وماتت بعدها بكام يوم”.

 

*خبراء: إذا وقع السيسي على وثيقة “سد النهضة” ستعطش مصر

حذر خبراء ووزراء مصريون سابقون من مغبّة توقيع حكومة بلادهم على وثيقة “سد النهضة” مع كل من إثيوبيا والسودان، معتبرين أنها ستتسبّب بخلق حرب جديدة بشأن المياه في المنطقة، فضلا عن كونها ستعرض مصر للعطش مستقبلا.

وكان السفير المصري لدى الخرطوم، أسامة شلتوت، قد أكّد أن رئيس انقلاب بلاده عبد الفتاح السيسي سيوقع وثيقة الاتفاق الثلاثي المبدئي على آلية تشغيل “سد النهضة” الإثيوبي، الاثنين المقبل، برفقة نظيره السوداني عمر البشير ورئيس الوزراء الإثيوبي هيلي ميريام ديسالين.

وقال الخبراء “إن هذه الوثيقة سوف تفرض أمرا واقعا جديدا في حروب المياه بالمنطقة، وتعد بمثابة اعتراف مصري رسمي بحق كل دول النيل في بناء سدود على مسار النيل، ما سيقلص حصة مصر المائية، التي لا تكفيها حالياً، وهو ما يعرضها للعطش مستقبلاً، فضلاً عن أضرار السد الإثيوبي على إنتاج الكهرباء من السد العالي وتخريب أراضٍ زراعية مصرية”.

وأكد وزير الموارد المائية والري المصري، حسام مغازي، أن وثيقة المبادئ الخاصة بسد النهضة الإثيوبي “ستكون ملزمة للدول الثلاث بعد التوقيع عليها”، وفق تأكيده.

وأوضح مغازي أن الوثيقة تنص على أن تلتزم الدول الثلاث بتوصيات المكتب الاستشاري الدولي المُنفذ لدراسات سد النهضةأياً كانت -، وهو ما يحتّم على الجانب الإثيوبي تعديل مواصفات السد حال ثبوت وقوع ضرر بالجانب المصري في تقرير المكتب الاستشاري، وفق قوله.

من جانبه، حذر رئيس “المجلس العربي للمياه”، محمود أبوزيد، من أن “أي اعتراف مصري بالسد الإثيوبي سيمنح أديس أبابا شرعية قانونية ودولية للبحث عن تمويل دولي لاستكمال أعمال البناء من الدول والمنظمات المانحة، خاصة بعد المساعي التي قامت بها مصر عام 2011 من خلال إخطار البنك الدولي وصندوق النقد بعدم تمويل السد، نظراً لعدم اعتراف القاهرة به ومخالفته للاتفاقيات التاريخية الموقعة بين البلدين“.

وحذّر وزير الري الأسبق، محمد علام، من أن “تتضمن الوثيقة الجديدة اعترافاً مصرياً بالسد بسعته المقررة التي ستؤثر على حصة مصر المائية”.

وشدّد علام على ضرورة أن “تتضمن وثيقة المبادئ لسد النهضة بنداً صريحاً للتفاوض حول السعة للوصول إلى الحجم المناسب، الذي يحقق أهداف التنمية الإثيوبية، ولا يلحق بمصر أو بالسودان أضراراً جسيمة”.

وقال الخبير الدولي في مجال المياه، مغاوري شحاتة، “إن أديس أبابا تسعى من خلال سياسة واضحة إلى استدراج مصر طيلة السنوات الماضية التي شهدت العديد من الاتفاقيات واللقاءات والمباحثات، من أجل الحصول على اعتراف مصري بالسد، وهو الأمر الذي لو تم بالفعل خلال زيارة الرئيس السيسي أو أثناء التوقيع على الاتفاقية، فسيصبح نقطة تحول في المفاوضات لمصلحة تمويل السد“.

يذكر أن إثيوبيا تقوم حالياً ببناء سد النهضة على شاطئ نهر النيل الأزرق الذي ينبع من هضبة الحبشة، ويمد مصر بأكثر من 80 في المائة من حصتها من مياه نهر النيل، وقد أعلنت أديس أبابا قبل ثلاثة أعوام، ودون التنسيق مع مصر، مضاعفة الطاقة التخزينية لسد النهضة من 14 مليار متر مكعب إلى 74 مليار متر مكعب، الأمر الذي من شأنه أن يلحق أضراراً بالغة بحصتي السودان ومصر من مياه النيل، وهو ما دفع مصر إلى الاحتجاج وعقد سلسلة طويلة من المفاوضات مع الخرطوم وأديس أبابا للتوصل إلى حل توافقي يسمح لإثيوبيا باستكمال مشروعها لتوليد الكهرباء.

 

*ضرب كرسي في المنصة” يُنهي حفل سامح عاشور بعيد الأم !

أخلى منذ قليل، الأمن الإدارى لنادى الأسمرات فى المقطم، الحاضرين فى احتفالية تكريم 1000 أم مثالية، الذى أقامها سامح عاشور نقيب المحامين الموالي للانقلاب العسكري، وذلك بعد اعتراض أحد المشاركين فى الاحتفالية على عدم فوز أحد من أقاربه بالسحب على رحلة عمرة، فقام برفع الكراسى وإلقائها على الحاضرين فى اتجاه المنصة، وهو ما أدى إلى تدخل الأمن لإنهاء الاحتفالية.

كان سامح عاشور نقيب المحامين الموالي للانقلاب العسكري، قد كرم عددا من أمهات أهالى المقطم وذلك خلال الحفل الذى أقامه سامح عاشور مساء اليوم السبت، بحضور الدكتورة عبلة الكحلاوى الداعية الإسلامى والشاعر هشام الجخ ومحمد يوسف رئيس مجلس إدارة الشركة الراعية للحفل ومنحهم دروع تكريم، بمناسبة مشاركتهم فى احتفالية عيد الأم، وتم إجراء سحب على 5 رحلات عمرة شاملة السفر والإقامة و15 جائزة عبارة عن أجهزة كهربائية

 

*نشطاء يسخرون من تصريحات وزير كهرباء الانقلاب: “جه يكحلها..عماها

موجة من السخرية رد بها رواد موقع “فيس بوك” على تصريحات محمد شاكر وزير الكهرباء فى حكومة الانقلاب- حول استعدادات الوزارة للصيف المقبل، والتى أكد فيها لبرنامج “القاهرة اليوم” أن التيار الكهربى لن ينقطع الصيف المقبل”.

وأضاف شاكر: “مصر تحتاج كميات هائلة من الطاقة فى الفترة المقبلة، أمام الاستثمارات التى سوف تتواجد بالدولة، مؤكدا أن مشكلة انقطاع التيار الكهربى الصيف الماضى كانت بسبب نقص الوقود لدى المحطات، بجانب أن نسبة 30% من محطات توليد الكهرباء تتراوح أعمارها الـ20 عاما، التى كانت تنتج قدرات أقل من الطاقة، وهذا كان له تأثير سلبى كبير فى الفترة الأخيرة“.

وتهكم الناشط عمرو عبدالله من تصريحات وزير “قطع الكهرباء” قائلا: أزمة السولار تضرب المحافظات، وسعر الصفيحة تخطى 60 جنيه، والوزير يطالب بتوفير الوقود، فهل تصريحات الوزير استعداد أم بكاء على الأوضاع الحالية للكهرباء، وهل أدخلت الوزارة محطات جديدة أم أنها تكتفى برثاء المحطات القديمة منذ العام الماضى“.

وعلقت سارة إبراهيم:”جه يكحلها عماهايتحدث عن الاستعدادت فكشف أن الأزمة ستزداد سوءً الصيف القادم، فلا هم انشأوا محطات جديدة ولا نجحوا حتى فى توفير الوقود، حكومة الانقلاب من فشل لفشل.. حتى الكذب فاشلين فيه“.

وشهدت محافظات الجمهورية العام الماضى، صيفا مظلما بامتياز، نتيجة عجز سلطات الانقلاب عن توفير الوقود، وتهالك محطات التوليد وإهمال الصيانة، مما كبد المواطنين خسائر فادحة فى الأجهزة نتيجة عودة التيار بشكل مفاجىء، فضلا عن خسائر هائلة للتجار، كما فرض الظلام حالة من الكساد على الأسواق التجارية، وامتدت أيضا تلك الحالة حتى فصول الشتاء، ولكن بشكل أقل حدة.

 

*حكومة الانقلاب تقترض 6 مليارات جنيه من البنوك الإثنين المقبل

أعلن البنك المركزي المصري، التابع لسلطة الانقلاب العسكري، طرح سندات خزانة بقيمة 6 مليارات جنيه نيابة عن وزارة المالية في حكومة الانقلاب بعد غد الإثنين، الأولى بقيمة 2 مليار جنيه، لأجل 1.5 سنة، والثانية بقيمة 2.5 مليار جنيه، لأجل 3 سنوات، والثالثة بقيمة 1.5 مليار جنيه لأجل 7 سنوات.
هذا، ووصل قيمة العجز في الموازنة العامة للدولة للعام المالي الحالي أكثر من 200 مليار جنيها ، يتم تمويله من طرح تلك السندات والمساعدات الخليجية.

 

*شمال سيناء: أمن الانقلاب تداهم منزل أحد المواطنين وتختطفه بعد التعدى عليه بالضرب

أفادت مصار قبلية أن قوة من كمين ولي لافي غرب رفح قامت مساء أمس بمداهمة منزل أحد المواطنين ويدعى “أحمد عودة أبوعويس” والذي يعمل سائق عربة لنقل المياه “صهريج” حيث انهالت القوات عليه ضربا أمام زوجته وأطفاله ومن دون ايضاح اسباب ، ومن ثم قامت القوات باعتقاله.
هذا وقال شهود عيان ان القوات قامت أيضاً بتدمير صهريج المياه الذي يعمل عليه المواطن تدميرا كاملاً

 

*إختفاء مواطن بعد إختطافه من مقر عمله بـ “بلقاس” محافظة ‫‏الدقهلية منذ أسبوع

مازالت قوات أمن الانقلاب تختطف المواطن “حسن فاروق شرف” الذى إعتقلته يوم 15 مارس الحالي من مقر عمله بالمعهد الديني بقرية “المعصرة” بمركز “بلقاسوأخفته قسرياً ولم يُعرض على النيابة أو يُعرف مكان تواجده حتى الان مما يؤكد الشكوك بتعرضة للتعذيب لإجبارة بالاعتراف بتهماً ملفقة أو تعرض حياته للخطر ومحاولة التستر على الامر.
وحمّلت عائلة الاستاذ ” حسن ” وزارة الداخلية والنائب العام والمحامي العام فى حكومة الانقلاب بالدقهلية المسئولية الكاملة عن حياة إبنهم المختفي بأقسام الانقلاب منذ 7 أيام وطالبتهم بسرعة الكشف عن مكانه فيما قاموا بعمل بلاغات بإختفائه دون جدوي.

 

*خبير بالدراسات الأفريقية: “سد النهضة” بداية انتهاء عصر الزراعة بمصر

قال الدكتور أيمن شبانة، الخبير بمعهد الدراسات الأفريقية بجامعة القاهرة، أن “سد النهضة” الإثيوبى، لا يحمل أية فوائد لمصر على الإطلاق، مشيرا إلى أنه سيقلل من مساحة الأراضى المنزرعة، وسيؤدى إلى بوار آلاف الأفدنة فى الوقت الذى تحتاج فيه مصر إلى توسيع مساحة الرقعة الزراعية، لسد العجز الغذائى.
وأشار شبانة، في تصريحات صحفية اليوم السبت، إلى أهمية التواصل المصري مع المجتمعات المحلية في إثيوبيا، وتوضيح المخاطر المتعلقة بالسد، خاصة في ظل وجود رفض مجتمعي لإنشاء السد من جانب المعارضة السياسية في منطقة بني شنقول؛ وهو ما يعني انتفاء أحد أهم شروط الحصول على الدعم المالي الخارجي، وهو شرط القبول المجتمعي للمشروع. وطالب باستمرار المفاوضات مع إثيوبيا لإقناعها بضرورة الإقلاع عن سياسة فرض الأمر الواقع، والالتزام بالحجم الأول للسعة التخزينية للسد (14 مليار م3)، لكن نجاح المفاوضات يتطلب عدم النظر إلى القضية باعتبارها مسألة فنية بحتة، والتعامل معها باعتبارها قضية مصير“.
يأتى ذلك فى حين أعلنت رئاسة الانقلاب، سفر قائد الانقلاب العسكرى عبد الفتاح السيسى لأثيوبيا والسودان للتوقيع على معاهدة إنشاء سد النهضة يوم الاثنين القادم.

 

*الجيش السيسي يدمر 194 نفق على حدود غزة

قال جيش السيسي، إنه دمر 194 فتحة نفق على الشريط الحدودي (مع قطاع غزة)، بشمال سيناء، شمال شرقي البلاد.
وأوضح المتحدث باسم الجيش العميد محمد سمير، في بيان له، نشره على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، إن “قوات حرس الحدود تمكنت خلال الفترة من 1 فبراير/ شباط الماضي، وحتى 19 مارس/ آذار الجاري، من اكتشاف وتدمير 194 فتحة نفق جديدة على الشريط الحدودي بشمال سيناء، شمال شرقي البلاد.
وأوضح أن من بين هذه الأنفاق نفقين استراتيجيين، بلغ عرض النفق منهما من الداخل 1.5 م وبارتفاع 2 م وعمق 15 م من سطح الأرض.
وتابع: تم ضبط “4 مقذوفات مضاد للدبابات بجوار فتحة أحد الأنفاق”، بالإضافة إلى “كمية من المواد شديدة الانفجار بإجمالي وزن 1100 كيلوجرام”.
ومنذ عزل الرئيس المصري محمد مرسي، في يوليو/ تموز 2013 وما أعقب ذلك من هجمات استهدفت مقارًا أمنية في شبه جزيرة سيناء المتاخمة للحدود مع قطاع غزة، شددت السلطات المصرية من إجراءاتها الأمنية على حدودها البرية والبحرية مع القطاع، حيث طالت تلك الإجراءات، حركة أنفاق التهريب المنتشرة على طول الحدود المشتركة، مع إغلاق معبر رفح البري وفتحه استثنائياً على فترات زمنية متباعدة لسفر الحالات الإنسانية من المرضى والطلبة وأصحاب الإقامات والجنسيات الأجنبية.
ومنذ أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، تعمل السلطات المصرية على إنشاء منطقة عازلة في الشريط الحدودي مع قطاع غزة، وتحديدا في مدينة رفح، تبلغ مساحتها كيلومتر من أجل “مكافحة الإرهاب” كما تقول السلطات المصرية.

 

*السيسي: الجنة ليست للمسلمين فقط

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن هناك سوء فهم وخلط حول حقيقة الإسلام، موضحًا أن الدين يحميه روحه وجوهره وليس البشر، فالبشر يأخذون تعاليم الدين ويتجهون بها نحو اليمين أو اليسار، على حد قوله.

وأكد السيسي، خلال حوار أجرته معه صحيفة «وول ستريبت»، أن الدين الإسلامي الحقيقي يمنح الحرية لجميع الناس ليؤمنوا أو لا، ولم يدع قط لقتل الآخرين الذين لم يؤمنوا به، ولم يقل أن للمسلمين الحق في إملاء معتقداتهم على العالم، كما لم يقل أن المسلمين فقط هم من سيدخلون الجنة وسيلقى غيرهم فى الجحيم، مشددًا على أن الناس ليسوا آلهة على الأرض، وليس لهم الحق في التصرف نيابة عن الله.

وفى إطار الحديث عن العلاقات بين مصر والولايات المتحدة، قال السيسي: «لا يمكن حصر علاقتنا مع الولايات المتحدة على قضايا تسليم الأسلحة، نحن متحمسون لعلاقة استراتيجية مع واشنطن فوق كل شىء، كما أننا لن ندير لها ظهورنا حتى لو هي فعلت”.

وبعث الرئيس السيسى، فى حواره للصحيفة الأمريكية رسالة لليبراليين فى مصر، قائلا: «رسالتي لليبراليين هي أنني متحمس لتلبية توقعاتهم، لكن الوضع فى مصر يطغى على كل شىء”، مشيرا إلى أن قضية صحفيي الجزيرة تسببت في الإضرار بسمعة مصر برغم وجود المئات من المراسلين الدوليين الذين يعملون بحرية في البلاد، على حد قوله.

وأضاف السيسي، في رسالته لليبراليين قائلًا: «أنه على مدار السنوات الأربع الماضية تضاعف الدين الداخلى ليصبح 300 مليار دولار، فبلدهم بحاجة لإحيائها، وليس لدينا الرفاهية لنقاتل ونشحن ونستنفذ أوقاتنا في مناقشة قضايا مثل هذه، فالبلد يحتاج إلى الأمن والنظام لبقائه، إذا كان بإمكان العالم تقديم الدعم فسوف أسمح للناس بالتظاهر في الشوارع ليل نهار”..

وعلى الصعيد الدولي، أكد السيسي أن مصر لن تشارك في القتال ضد تنظيم (داعش) بالعراق، مشيرا إلى أن هذه مهمة القوات العراقية والولايات المتحدة، كما بدا حريصا على تجنب الحديث عن الطموحات الإقليمية لإيران أو التفوه بأي شئ حساس يتعلق بالمفاوضات النووية.

وأكد السيسى أن هناك حاجة للقوى الجديدة للحفاظ على ما تبقى من استقرار العالم العربي، مشددًا، على نحو خاص، أنه لا يجب أن يكون هناك أي ترتيبات على حساب دول الخليج، فأمن الدول الخليجية لا مفر عنه لأمن مصر.

وانتقد الرئيس «العادة الغربية» بالتدخل عسكريا في دول ثم الفشل في تحمل العواقب، مضيفًا: «لننظر، الناتو قام بمهمة في ليبيا لكنه لم يتم مهمته.. والأمم المتحدة تواصل فرض حظر توريد أسلحة للحكومة الليبية المعترف بها دوليا، مما يؤثر على شرعيتها، وفى المقابل تلقى الميليشيات المتطرفة تدفق متواصل للأسلحة والذخيرة”.

وتابع السيسى: «هناك اختلاف بين اتخاذ إجراء وأن تكون على وعى بما سيتسبب فيه هذا التحرك، فمخاطر التطرف والإرهاب لم تكن حاضرة في العقول الأوروبية والأمريكية عند التدخل في ليبيا، إنه أمر خطر للغاية إذا فقدت الدول سيطرتها على الداخل لأن المتطرفين حتما يحدثون مشكلات خارج التوقع”.

وقال السيسي إن الولايات المتحدة لديها القوة، ومع القوة تأتى المسؤولية، مشيرًا إلى أن لهذه الاعتبارات فإن الولايات المتحدة ملتزمة ولديها مسؤوليات تجاه العالم كله، وليس من المعقول أو المقبول أن مع كل هذا نجدها لا تلتزم أو تتحمل مسؤولياتها تجاه الشرق الأوسط، فالمنطقة تمر بأكثر وقت صعوبة وحرجا، وهذا يترتب عليه المزيد من المشاركة، وليس أقلها. ويرى الرئيس السيسى أن أكبر خطأ اقترفه الرئيس الأسبق حسنى مبارك هو أنه مكث في السلطة لفترة طويلة، مشيرًا إلى أن التعاطف الشعبي مع فكرة الدين في السياسة، كانت تهيمن على المشهد بأكمله في مصر لسنوات، لكن هذا لم يعد له وجود، وهو ما وصفه الرئيس «بالتغيير الاستراتيجي”.

وأكد السيسي أن ما جاء بجماعة الإخوان إلى السلطة كان التعاطف المصري مع مفهوم الدين، موضحًا أن المصريين كانوا يعتقدون أن الإخوان دعاة الإسلام الحقيقي، لكن كانت السنوات الثلاث الماضية اختبارًا حاسما لأولئك الناس الذين كانوا يروجون الأفكار الدينية، على حد وصفه.

 

*مجهولون يقطعون الطريق أمام نقطة شرطة في الإسكندرية بالإطارات المشتعلة

قطع مجهولون الطريق أمام نقطة شرطة “فوزي معاذ” بالعجمي، غرب الإسكندرية، بالإطارات المشتعلة، اليوم، وفروا هاربين، خوفا من القبض عليهم.

وعلى الفور فتحت قوات الأمن الطريق أمام السيارات مرة أخرى، ونشرت قواتها في الشوارع الجانبية، لإلقاء القبض على مثيري الشغب.

وألقت قوات الشرطة القبض على أحد عناصر الشغب، أثناء قطعهم للطريق.

 

*صراع الأجهزة الأمنية المصرية داخل ONTV

يبدو أن رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس، أصبح يهوى الإعلام أكثر مما يهوى “البيزنس”. فبعد أنباء عن شرائه حصة رئيسية في قناة الأخبار الأوروبية “يورونيوز”، واستحواذه على قناة “التحرير”، ليعيد تدشينها تحت اسم ten، تأتي تصريحاته حول مذيعي قناته “أون تي في“.

ساويرس، الذي زعم بيع القناة أكثر من مرة، وتفاخر بامتلاكها بعد الإطاحة بالرئيس محمد مرسي، علّل في تصريحات لجريدة “المال” استبعاده للإعلامي يسري فودة من القناة لـ”تقل دمه”. فرغم “تقل دمه”، هذا كان ساويرس يدعمه بكل قوة في السابق، وهو ما تغير عندما أصبح “تقل الدم” لا يناسب السلطات.

وزاد من الجدل حول تصريحاته، التي تخص المذيع، رامي رضوان مقدم برنامج صباح أون”، والذي انتقل لبرنامج “البيت بيتك” على قناة ten. فقد أكد ساويرس خلال الحوار أنه استبعد المذيع، بعد هجوم الأخير على رئيس الحزب الديمقراطي الاجتماعي، محمد أبو الغار، بناءً على تعليمات جهات أمنية لرضوان، تلقاها عبر مداخلة تليفونية، وهو ما اعتبره ساويرس “تدخلاً غير مقبول من هذه الجهة في سياسة قناته“.

ولم يُعلّق ساويرس على وصف اللواء عباس كامل، بطل تسريبات مكتب (الرئيس عبد الفتاح) السيسي، لمذيعيه يوسف الحسيني بـ”الواد الحسيني”، ولم يُعلّق على العيال بتوع أون تي في” في توجيهات كامل.

وفتحت هذه التصريحات، المجال على مواقع التواصل الاجتماعي للنقاش حول المذيع “الأمنجي” وطريقة عمله، وكذلك على رجل الأعمال مالك القناة، وعلاقته مع تلك الأجهزة الأمنية.
على حسابه على “فيسبوك”، ردّ رامي رضوان، على تصريحات ساويرس، واعترض على الاتهامات بأنّه شتم أبو الغار.

وقال رضوان: “بخصوص موضوع الدكتور أبو الغار. لم ولن أتلقى تعليمات أو توجيهات من أي كائن من كان، ولن أقول إلا ما يمليه عليَّ ضميري، ومن يدعي غير ذلك فليخرج بالدليل… ولم ولن أهاجم شخص أبو الغار أو “أشتمه” هو أو غيره، لأنني من أشد الرافضين لتلك المدرسة التي لا تمت للإعلام بصلة، ويمكن للجميع مشاهدة الحلقة في الرابع من شباط/فبراير لمعرفة ما قلته تحديداً، عن مقاله وليس شخصه، وبالمناسبة لم تكن تلك آخر حلقة لي في ONTV.

من جانبه قال، رئيس تحرير جريدة “المال”: “أنا متأكد أن رامي رضوان لما شتم أبو الغار بناء على تعليمات الأجهزة…كان شايف انه بيؤدي عمل وطني.

واعتبرت المدونة شاهيناز عبد السلام تصريحات ساويرس فضيحة لكل الأطراف وقالت: “ساويرس فضح المذيع رامي رضوان، وفضح امن الدولة واتصالاتهم بالمخبرين، قصدي المذيعين، أنا متخيله بقى “القاهرة والناس” أمن الدولة يُعدّ برامجها”.

ودخلت الإعلامية الكويتية فجر السعيد، على الخط: “السؤال اللي يطرح نفسه: اذا صدق الخبر.. كيف علم عم ساويرس في ما دار بالمكالمة بين المذيع رامي رضوان وأجهزة الدولة؟ هل عمنا ساويرس يتجسس على تلفونات مذيعيه لا سمح الله؟”.

أما الصحافية نادية فتعجبت من موقف ساويرس المتناقض، وقالت: “تصريحات ساويرس عن استبعاد رامي رضوان لصلته بأجهزة الدولة، وبقاء الواد الذي ذكره عباس في التسريب بالاسم، مجرد مثال على تضليل واحتقار من يصدقوهم”.

وذكّرت رانيا منصور، ساويرس، بتعاونه مع الأجهزة الأمنية إبان ثورة يناير، وقالت: “يعنى رامي رضوان بنفذ أوامر أجهزة الدولة، وصاحب القناة مش بنفذ أوامر أجهزة الدولة؟ الله يرحم قطع الاتصالات وقت الثورة بأوامر عُليا يا ساويرس”.

فيما تساءل عاصم درويش: “إزاي ساويرس يقول إن رامي رضوان أمنجي وكان بنفذ ضغوطات الأمن، ومنعه من تقديم صباح أون، وقام موديه قناة ten اللي هو شريك فيها مع إيهاب طلعت؟”. وسخر مغرد آخر: “ساويرس وفر كتير على بتوع التسريبات وأثبت ان الأمن هو اللي بدير القنوات بكلامه ده، الراجل بيبلّغ عن المذيعين بتوعه عالهوا”.

 

*مقتل 16 راكبا في سقوط حافلة فى ترعة جنوب القاهرة

سقطت حافلة تابعة لاحدى الشركات من اعلى الطريق الدائري فى ترعة المريوطية بمحافظة الجيزة.

وقال اللواء مجدي الشلقاني مدير الحماية المدنية المصرية بالجيزة في تصريح صحفي السبت ، أن قوات الانقاذ تمكنت من انتشال 16 جثة حتي الان وجاري البحث عن باقي الجثث.

 

 

*مصر.. أكبر طبق فول في العالم لدخول موسوعة جينيس

300 كيلو طماطم، و3 أطنان من الفول، و200 كيلو بصل، و5 آلاف كيس خلطة سحرية (بهارات)، مكونات أكبر طبق فول في العالم أعده عشرات الطهاة المصريين، اليوم السبت، بغية الدخول إلى موسوعة جينيس للأرقام القياسية.
الحدث الذي جاء بعنوان “مهرجان الفول المصري” نظمته شركة مصرية تنتج مواد غذائية، وشارك به 5 آلاف مصري، بحسب أمنية الزهار، المتحدث الإعلامي باسم المهرجان، للأناضول.
الزهار ذكرت خلال حديثها، الشروط التي وضعتها جينيس قبل إرسال طاقم تحكيمها إلى القاهرة، لتقييم طبق الفول، وهي أن “يزيد وزنه عن اثنان طن، ويستوفى كافة شروط النظافة ليكون صالح للاستهلاك الآدمي، وأن يتم التبرع به لصالح الفقراء، والمحتاجين“.
ومضت قائلة: “حرصنا بشدة على استيفاء كافة هذه الشروط لإحراز اللقب، ودخول الموسوعة؛ فجاء وزن الطبق 4 ونص طن بمساحة تبلغ 100 متر مربع، وسوف تتولى جمعية رسالة الخيرية (غير حكومية) تقسيم طبق الفول الضخم إلى علب بلاستيكية صغيرة كي تبدأ في توزيعها على 7500 أسرة فقيرة داخل وخارج محافظة القاهرة“.
ومن المنتظر أن تعلن لجنة موسعة جينيس عن نتيجة المسابقة في وقت لاحق مساء اليوم، وفق الزهار.
وفي حديقة الحرية التي استضافت الحدث، بوسط القاهرة، انتشرت عربات الفول الخشبية بشكلها التقليدي والمعهود في مصر، على المساحات الخضراء الواسعة، وتولّى المتطوعون من شباب الجامعات، وضع كميات من الفول المطهو ضمن الطبق الأكبر في العالم داخل هذه العربات ليأكل منه روّاد الحقيقة من المشاركين في المهرجان.
وكتب على هذه العربات عبارات شعبية تعكس مدى ارتباط المصريين بالفول كأكلة شعبية شهيرة مثل: “يا ناس يا عسل.. الفول وصل”.
وتوّلت شخصيات كرتونية شهيرة استقبال الأطفال من الروّاد لإشاعة أجواء البهجة، والمرح بين الحضور، كما تولّت بعض هذه الشخصيات مسئولية الرسم بالألوان على أكف ووجوه الأطفال المشاركين في المهرجان. وبلغت سعر تذكرة الدخول 40 جنيه مصري (5.5 دولار أمريكي).
ويعتبر الفول في مصر كبروتين نباتي وجبة رئيسية ومصدرا بديلا ومتواضعا من حيث التكلفة، للبروتين الحيواني (اللحوم مرتفعة الثمن). وبحسب وزارة الزراعة الأمريكية، فإن كل 100 جرام من الفول تحتوي على 341 سعر حراري، و58.29 كاربوهيدرات، و26.12 بروتينات.

 

*سقوط مدو لذراعي السيسي في نقابة الصحفيين

وصف إعلاميون مصريون نتائج انتخابات التجديد النصفي لنقابة المصريين المصرية أنها تمثل سقوطا مدويا لذراعي عبد الفتاح السيسي في النقابة، بعد خسارتهما مقعديهما، وهما النقيب السابق ضياء رشوان، وعضو مجلس النقابة جمال فهمي.

وأُجريت الانتخابات الجمعة، تحت إشراف قضائي، وشملت -بجانب النقيب- نصف أعضاء مجلس النقابة الذي يبلغ 12 عضوا، وتنافس على المقاعد الستة 53 مرشحا.

وأعلنت اللجنة القضائية فوز يحيى قلاش بمنصب النقيب بواقع 1948 صوتا، فيما حصل منافسه رشوان على 1079 صوتا، وفاز بعضوية المجلس كل من: خالد ميري وحاتم زكريا ومحمود كامل (الأخبار)، وإبراهيم أبو كيلة (الجمهورية)، وأبو السعود محمد (المصري اليوم)، ومحمد شبانة (الأهرام). 

وقالت حركة “صحفيون ضد الانقلاب” إن المكسب الحقيقي في نتائج انتخابات نقابة الصحفيين هو إسقاط أسوأ رمزين، اللذين طالما تفاخرا بعلاقتهما الوطيدة بسلطة الانقلاب العسكري، وهما ضياء رشوان، وجمال فهمي.

وأكدت الحركة في بيان لها السبت- أن ما جري مع “رشوان” يُعد رسالة للنظام الانقلابي، ومؤشرا إيجابيا في تحول المزاج العام ضد هذه السلطة الغاشمة، وأن نقابة الصحفيين دائما ما كانت هي المؤشر الحقيقي لهذا التحول في مزاج الشارع المصري.

ووصف الكاتب الصحفي عبد الواحد عاشور، فوز قلاش بمنصب النقيب بأنه بمثابة ضربة قوية للنظام.

وقال في تغريدة له عبر حسابه على موقع “تويتر”: “الصحفيون يوجهون ضربة قوية للنظام بخسارة مرشحه لمنصب النقيب ضياء رشوان، وفوز النقابي المستقل يحيى قلاش”.

من جانبه، اعتبر الإعلامي زين العابدين توفيق، ضياء رشوان، أسوأ نقيب للصحفيين. وقال توفيق- في تدوينة له عبر حسابه على “فيسبوك”: “ضياء رشوان دخل التاريخ كأسوأ نقيب للصحفيين.. بالأرقام مش بالعواطف، والمشاعر”.

 وتابع: “في عهده حُبس أكبر عدد من الصحفيين، وقٌتل أكبر عدد، وأُقفل أكبر عدد من الصحف، ولم يحدث في عهد أي نقيب منذ كامل زهيري، وربما أبعد من ذلك، أن تكون مصر بلا صحيفة معارضة واحدة مطبوعة”.

 وأضاف: “أمام النقيب الجديد مهمة مستحيلة لاستعادة شرف المهنة صاحبة الجلالة، التي كنا نتشرف بالعمل في بلاطها حتى جاء من مسح بها، وبجلالتها البلاط”.

ورأى الكاتب الصحفي علي القماش أن هناك عوامل ساعدت على اكتساح قلاش، منها مشاركة التيار الإسلامي بكثافة واضحة، ومنحه أصواتهم نكاية في ضياء رشوان، وحسب قول كثير منهم إنه ومجلسه لم يقدموا أي شيء للمسجونين أو الشهداء، كما منحه الأصوات أيضا العديد من الصحف التي لديها مشكلات في لجنة القيد”، حسب القماش.

وأضاف أنه في انتظار سداد قلاش والأعضاء الجدد لفواتير الوعود الانتخابية، وأهمها: مشكلات التيار الإسلامي، والصحفيين المعتقلين، ومشكلات الصحفيين بالصحف الحزبية المتوقفة، ومشكلات البدل والقيد وغيرها، يبقى أن فوز محمد شبانة، الذى جرجر النقابة في قضية مرتضى منصور بعضوية مجلس النقابة، يعنى تكثيف مواجهة النقابة لمرتضى، أما الرسالة الجيدة فتأتى في رغبة الصحفيين في التغيير”.

وعلق الكاتب الصحفي قطب العربي على النتيجة بالقول -في صفحته على فيسبوك:” فوز قلاش يعكس تململا في الوسط الصحفي من الانتهاكات الواسعة التي تتعرض لها حرية الصحافة في ظل حكم العسكر.. فرغم أن الكثير من الصحفيين والإعلاميين كانوا من الداعمين الرئيسيين لهذا الانقلاب، إلا أنهم لم يكونوا يتوقعون أن يلقوا جزاء سنمار، إذ قتلت سلطة الانقلاب 11 صحفيا، وحبست أكثر من 150، لا يزال مئة منهم في السجون، وأُغلقت 27 وسيلة إعلامية من فضائيات وصحف ومواقع إخبارية”.

وتساءل العربي: هل يمكننا اعتبار ما حدث انتفاضة صحفية في مواجهة سلطة إهانتهم؟ وهل لنا أن نتوقع تحركا جديا للإفراج عن الصحفيين السجناء، وإعادة القنوات والصحف المغلقة؟ مجيبا: “نأمل ذلك، ونتمنى النجاح في هذه المهمة للنقيب الجديد”.

من جانبه، علق الخبير الاقتصادي، مصطفى عبد السلام، على نتائج الانتخابات بتعداد الجرائم التي وقعت للصحفيين في عهده.

وقال في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “في عهد النقيب العنصري الذي غار بلا رجعة، ومنذ 3 يوليو 2013، قتلت السلطات 11 زميلا صحفيا، وحبست أكثر من 150 صحفيا، لا يزال 100 صحفي منهم في غياهب السجون بلا محاكمة، أو يُحاكمون بتهم هزلية، منها نشر أخبار كاذبة، كما تم إغلاق 27 قناة فضائية وصحفية”.

وطالب عبد السلام نقيب الصحفيين الجديد بأن تكون قضية الإفراج عن الصحفيين المسجونين في مقدمة أولوياته.

وكان قلاش وجه الشكر لحضور الجمعية العمومية بالنقابة، الذين اختاروه نقيبا لهم. وقال عبر صفحته الشخصية على “فيسبوك”: “أتوجه إليكم جميعا بخالص الشكر والتقدير على رسالتكم التي أوصلتموها مدوية للجميع، رسالتكم التي تجاوزت أشخاص المرشحين إلى المعنى الكبير، الذي عكس رغبتكم في تغيير أوضاعكم، وأوضاع المهنة”.

وأضاف: “أتمنى من الله أن أكون عند حسن ظنكم، وعلى قدر المسؤولية التي أثق في قدرتكم على تحملها معي، كي نفتح كل الملفات المغلقة أو المسكوت عنها”.

و”قلاش” أحد الصحفيين في المدرسة الناصرية التي جاء منها سابقه “ضياء رشوان”، وقد ولد في أيار/مايو 1954، وشارك في عضوية مجلس النقابة؛ إذ انتخب عضوا لمجلس النقابة لأربع دورات متتالية، كما شغل منصب سكرتير عام النقابة لمدة ثمان سنوات، وهى المدة الأكبر داخل هذا المنصب. كما أنه يعمل في صحيفة الجمهورية” القومية.

كما يُعد “قلاش” أحد الداعمين لحكم العسكر، وجاء ترشحه أمام “رشوان” زميله في التيار الناصري في ظل انقسامات وصراعات على الكعكة بين أعضاء التيار ذاته، وفق مراقبين، إذ انقسم التيار الناصري علي نفسه إلي فريقين، فريق أحمد النجار رئيس مجلس إدارة الأهرام الذي أعلن منذ البداية دعمه ترشح قلاش في مواجهة فريق ياسر رزق الذي عمل بشكل معلن أيضا لصالح رشوان.

أما ضياء رشوان (من مواليد 1960)، فقد وُلد بمحافظة قنا. وحصل علي بكالوريوس العلوم السياسية من جامعة القاهرة عام 1981. وعُيّن مديرا لمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية عام 2011، كما فاز بمنصب النقيب قبل عامين.

وخلال عهده، فتح رشوان أبواب النقابة لحركة “تمرد”. وكان من أشد داعمي تظاهرات 30 حزيران/ يونيو 2013، وأحد أشد المدافعين عن نظام السيسي، وعرف عنه انتهاكاته بحق الصحفيين والإعلاميين، حتى إنه زعم في لقاء مع السيسي أن الصحفيين المحبوسين حاليا هم على ذمة قضايا جنائية، وليس قضايا سياسية!

أما جمال فهمي، فهو كاتب صحفي، وعضو اتحاد أندية الفكر الناصري بجامعات مصر سابقا، وشغل منصب رئيس تحرير جريدة “العربي الناصري” سابقا، كما أنه أحد أشد الإعلاميين المحرضين على التيار الإسلامي عامة، والإخوان المسلمين خاصة، وله مقالات بجريدتي التحرير والدستور.

 

عن Admin

التعليقات مغلقة