الجمعة , 3 يوليو 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : الكعبة

أرشيف الوسم : الكعبة

الإشتراك في الخلاصات

الدعاء على السيسي يلف العالم من الكعبة إلى الأقصى.. الاثنين 4 يوليو. . ثبوت رؤية هلال شوال وغدا المتمم لشهر رمضان

الدعاء على السيسي

الدعاء على السيسي

الدعاء على السيسي يلف العالم من الكعبة إلى الأقصى.. الاثنين 4 يوليو. . ثبوت رؤية هلال شوال وغدا المتمم لشهر رمضان

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*السعودية : تعذر ثبوت رؤية هلال شوال .. وغدا المتمم لشهر رمضان

أعلن الديوان الملكي السعودي في بيان صادر عنه أن المحكمة العليا أعلنت عدم ثبوت رؤية هلال شهر شوال، وبالتالي فإن غداً الثلاثاء هو المكمل لشهر رمضان المبارك، ويوم الأربعاء هو غرة شهر شوال وأول أيام عيد الفطر المبارك.

وجاء نص بيان الديوان الملكي على النحو التالي :

“بيان من الديوان الملكي

جاءنا من المحكمة العُليا ما يلي:

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وبعد : فقد عقدت المحكمة العليا بمقرها الصيفي بمحافظة الطائف جلسة مساء هذا اليوم الاثنين التاسع والعشرين من شهر رمضان لهذا العام 1437هـ للنظر فيما يردها حول ترائي هلال شهر شوال لهذا العام 1437هـ. وبعد الاطلاع على ما وردها والنظر في ذلك ولأنه قد شهد عدد من الشهود العدول برؤية هلال شوال مغرب هذه الليلة في عدد من المحافظات، وبناءً على ذلك ولما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : (إذا رأيتم الهلال فصوموا، وإذا رأيتموه فأفطروا)، فإن المحكمة العُليا تقرر: أن يوم غد الثلاثاء الموافق 30 / 9/ 1437هـ حسب تقويم أم القرى هو المكمل لشهر رمضان المبارك ويوم الأربعاء 1/10/1437هـ هو عيد الفطر المبارك لهذا العام 1437هـ.

والمحكمة العُليا إذ تهنئ مقام خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين، وسمو ولي ولي العهد – حفظهم الله -، وحكومة وشعب المملكة العربية السعودية، وجميع الأمة الإسلامية بهذا العيد المبارك، لتسأل الله العلي القدير أن يتقبل من الجميع الصيام والقيام وصالح الأعمال، وأن يجمع شملهم ويوحد كلمتهم ويصلح ذات بينهم، وأن ينصر دينه ويُعلي كلمته، إنه سميع مجيب، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحابته أجمعين.

 

 

*الدعاء على السيسي يلف العالم من الكعبة إلى الأقصى

آثر عدد كبير من المسلمين في شتى بقاع الأرض ألا يكمل عدة شهر رمضان لعام 1437 هجريا إلا وقد تضرعوا إلى الله تعالى بأن ينتقم من رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، وأن يكف عن المصريين والشعوب العربية والإسلامية ظلمه.
وتداول النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو للدعاء على السيسي، في أطهر البقاع من العالم، سواء في جوار الكعبة، أو باحة المسجد الأقصى، وحتى مساجد السعودية وغزة وأوروبا وبريطانيا.
وحظرت وزارة الأوقاف المصرية على الأئمة في سائر المساجد التابعة لها الدعاء على الظالمين، وتوعدت من يفعل ذلك بالعقاب الشديد، مدعية أنه إدخال، لا يصح، للدعاء في الدين، و”تسييس للدعاء“.
لكن عددا كبيرا من الأئمة، قد خالف تلك التعليمات، لا سيما في المساجد الخاضعة لإشراف الأهالي، حيث دعوا أشد الدعاء على السيسي، وأعوانه.

أب وأبناؤه يدعون على السيسي من أمام الكعبة المشرفة

هكذا جاء عنوان مقطع فيديو بثه نشطاء في الساعات الأخيرة لأب مصري جلس في جوار الكعبة مع أبنائه وزوجته يدعو على السيسي بينما يؤمن أطفاله وزوجته.

وبعد تحميد الله سبحانه وتعالى دعا الأب قائلا: “اللهم عليك بالسيسي ومن معه.. اللهم انتقم منهم .. اللهم شتت شملهم، ونكِّس رايتهم، واجعل كيدهم في نحورهم.. اللهم عليك بهم فإنهم لا يعجزونك“.

وأضاف الأب في دعائه: “اللهم إنهم قد غرهم حلمك، فعليك بهم يا رب العالمين.. اللهم فرج عن إخواننا المعتقلين.. اللهم فرج كربهم، واجبر كسرهم، وارحم ضعفهم، وداو مرضاهم، واشف جرحاهم، واربط على قلوبهم، وقلوب أهليهم وذويهم“.

الدعاء على السيسي من باحة المسجد الاقصى

وفي باحة المسجد الأقصى، وأمام مسجد قبة الصخرة، رفع الإمام يديه بالدعاء إلى الله بإنقاذ مسرى النبي، صلى الله عليه وسلم، وتحرير الأقصى، والانتقام من الحكام العملاء والخونة.

وقال: “اللهم انتقم من الحكام الخونة، اللهم ارفع الحصار عن غزة.. اللهم حاصر من حاصر غزة، اللهم عليك ببشار.. اللهم كن مع إخواننا في الشام.. اللهم عليك بالسيسي.. اللهم عليك بكل ظالم وعميل.. اللهم عليك بهم فإنهم لا يعجزونك“.

وأضاف الإمام: “اللهم ارفع راية الإسلام.. اللهم فرح قلوبنا بنصر من عندك.. اللهم إنا نسألك يوما كيوم بدر.. تعز فيه أولياءك وتذل فيه أعداءك.. اللهم إنا نقف ببابك فلا تردنا خائبين“.
دعاء من غزة على الظالمين بدون تخصيص

ومن غزة دعا الإمام، وأمَّن خلفه المصلون، دعاء عاما على الحكام الخونة والعملاء والظالمين والفاسدين والمحاصرين لغزة، غير أنه لم يذكر أسماء محددة في دعائه، فقال: “اللهم فرج الكرب عنا يا الله.. اللهم اجعل لنا في غزة من كل هم فرجا، ومن كل ضيق مخرجا، ومن كل عسر يسرا، ومن كل بلاء عافية.. يا رب العالمين“.

وأضاف: “اللهم ببركة شهر رمضان.. كحل عيوننا بكسر الحصار عن غزة في هذا الشهر.. اللهم كحل عيوننا بزوال الطواغيت والظالمين وأعوانهم.. يا الله: اللهم فك الحصار الظالم عنا، واكسر المحاصرين لنا يا الله“.
وتابع: “اللهم احفظ غزة من كل مكروه وسوء.. نسألك اللهم فرجا قريبا لأسرانا ومعتقلينا.. ونسألك اللهم نصرا قريبا يا ربنا على من حاصرنا وظلمنا وآذانا.. اللهم اقسم جموع الطغاة والمستبدين يا الله.. ونسألك أن تحقن دماء المسلمين.. في الشام.. وفي مصر الكنانة.. وفي اليمن السعيد.. وفي ليبيا الخضراء“.
وأردف: “اللهم اجعل غزة، وسائر بلاد المسلمين، آمنة ومطمئة“.
الجمع في الدعاء بين السيسي وبشار بمدينة أوروبية
ومن دولة أوروبية فيما يبدو تداول النشطاء مقطع فيديو لإمام بأحد المساجد وهو يدعو قائلا: “اللهم عليك بالسيسي وبشار.. اللهم عليك بمن قتلوا المسلمين وهتكوا أعراض المسلمين.. اللهم اقتلهم بددا، وأحصهم عددا.. ولا تغادر منهم أحدا فإنهم لا يراعون في عبادك إلاّ وذمة“.
وأضاف: “يا رب العالمين.. اللهم عليك بهم يا من لا يعجزه شيء.. فقد قتلوا الساجدين، وسفكوا الدماء، وقتلوا الأطفال والنساء“.
ضرب في مسجد بالرياض بسبب دعاء الخطيب
وفي أحد مساجد السعودية دعا الخطيب على السيسي دعاء حارا، مما استفز أحد المصريين، وهو مؤيد للسيسي، فاعترض على الخطيب بصوت مرتفع، فما كان من السعوديين وبقية المصلين في المسجد إلا ضربه، وإخراجه من المسجد.
جبريل يدعو مجددا على الظالمين.. من بريطانيا
وصلى المقرئ الشهير محمد جبريل لأول مرة الليالي الوترية هذا العام من رمضان بعيدا عن مسجد عمرو بن العاص، بعد صدور قرار بمنعه من الصلاة بالمصلين فيه، في رمضان من العام الماضي، إثر دعائه على الظالمين.
وصلى الشيخ بالمصلين بمسجد الرحمة بمدينة “ليفربول” البريطانية، ليلة السابع والعشرين من رمضان، وبكى، وهو يدعو دعاء اعتبره البعض على الظالمين بمصر، داعيا أيضا بنصرة الإسلام والمسلمين، بفلسطين واليمن والعراق، والصومال (سها عن الدعاء لسوريا)
وتوجه جبريل بالدعاء إلى الله: “اللهم انصر من نصر الدين، واخذل من خذل الدين.. اللهم من عمل على عزة مصر والإسلام والمسلمين فأعزه في الدارين.. اللهم من عمل على ذِلة مصر والإسلام والمسلمين فأذله في الدارين، واجمعه مع فرعون وهامان وقارون في الدرك الأسفل من النار“.
وأضاف جبريل في الدعاء: “يا رب العالمين.. انصر إخواننا المستضعفين في فلسطين، وارحم إخواننا المستضعفين في اليمن، وفي الشام والفلوجة وفي العراق، وفي الصومال وفي كل مكان يحارب فيه الإسلام“.
وتابع: “يا مغيث أغثنا، وكن لنا ولهم عونا ومددا ومؤيدا وناصرا وظهيرا.. فليس في الوجود رب سواك يُدعى، ولا في الكون حبيب غيرك فيُرجى.. فارحم اللهم ضعفنا، وقلة حيلتنا.. يا أرحم الراحمين“.
وأردف الشيخ جبريل: “اللهم إن كانت هذه “ليلة القدر”، فاجبر كسرنا بنصرة المسلمين.. اللهم اجبر كسرنا، وأصلح أحوالنا، وأهلك أعداءنا“.

 

*سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب رسالة مصر للسيسي : “هي مصر رقمها كام”؟

اشتعلت مواقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” و “تويتر” بالسخرية بسبب رسالة مصر للسيسي والتي ذكرها ، السيسي اليوم في كلمته خلال احتفالات 30/6 بدار الأوبرا

حيث زعم السيسي أن مصر أرسلت له رسالة و طلبت منه توصيلها للمصريين ، مؤكدا أن مصر غير راضية عن الوضع الحالي لها حسب قوله  . 

وكتب أحمد سامي عبر حسابه بموقع “فيس بوك” : انا لسه قافل مع مصر دلوقتي وقالتلي الراجل ده كذاب ولو راجل يورينا البرينت سكرين

وعلق أحدهم : هي مصر ٠١١ ؟

وكتب آخر : هي مصر رقمها كام وياترى بعتت الرسالة من رصيدها ولا استلفت 3 جنيه

بينما علق Abdallah El Orayeid : مرة مصر قالتلي ومرة ماما قالتلي وانت مبتقولش حاجة من نفسك ابدا .. اية ده

 

 

*مصادرة تبرعات المساجد الكبرى في رمضان لصالح صندوق السيسي

في فضيحة جديدة قام وزير الأوقاف بحكومة الانقلاب محمد مختار جمعة بمصادرة جميع أموال زكاة المال والتبرعات بصناديق المساجد الكبرى بالقاهرة والمحافظات، لصالح صندوق “تحيا مصر”.

وقالت مصادر بإدارة المساجد بالوزارة أن استيلاء جمعة على أموال الزكاة والتبرعات خلال شهر رمضان، أدى لحرمان الآلاف من الأسر الفقيرة، من زكاة المال التي اعتادوا على الحصول عليها في أواخر الشهر الكريم؛ ما أدى لحدوث مشادات كلامية بين القائمين على المساجد والفقراء.

وكانت دار الإفتاء المصرية قد مهدت لاستيلاء صندوق “تحيا مصر” المعروف بصندوق السيسي على زكاة المال في شهر رمضان  بفتوى تجيز تخصيص أموال الزكاة للصندوق.

فيما نددت حركة “أبناء الأزهر الأحرار” بمصادرة أموال الزكاة لصالح صندوق السيسي، مؤكدةً أن قائد الانقلاب يدهس الفقراء ويمنع أي خير إليهم.

وندد الشيخ عبد العزيز رجب، المتحدث باسم حركة “أبناء الأزهر الأحرار” بفتاوى شيوخ الانقلاب التي تجيز تبديد أموال الزكاة في غير مصارفها الشرعية، مؤكدًا أن مفتي الانقلاب أصبح “مفتي ملاكي” يصدر الفتاوى السياسية لشرعنة استيلاء السيسي على أموال الزكاة.

وقال إنه “من المستقَر عليه في دار الإفتاء المصرية منذ عهد الشيخ حسنين محمد مخلوف، مفتي الديار المصرية عام 1946م، وحتى يومنا هذا أنه يجوز نقل الزكاة إلى مصارفها الشرعية في غير بلدها عند الحاجة وللمصلحة”.

وشدد على أن “الأصل في أموال الزكاة أن تخرج ابتداءً مِن أغنياء كلِّ قومٍ لفقرائهم، وليس لصندوق تحيا مصر، أو أي عمل آخر لا يتحقَّقَ فيه المقصدُ التكافلي للزكاة. 

فتاوى دعم الانقلاب 

وتتواصل فتاوى دعم الانقلاب منذ أحداث 3 يوليو 2013، وفي نوفمبر 2015، أجازت دار الإفتاء المصرية، التبرع لصالح “صندوق تحيا مصر”، من الناحية الشرعية، وكذلك دفع أموال الزكاة والصدقات لإصلاح شبكات الصرف التي تعمل على تصريف مياه الأمطار المتراكمة، وكذلك دفعها لإنشاء مخيمات إيواء للمتضررين في أحداث السيول التي أوْدت بمساكنهم، في الشتاء الماضي.

زكاة “صندوق تحيا مصر”

وسبق تلك الفتوى دعوة مستشار وزير الأوقاف الشيخ صبري عبادة، مؤخرًا، المصريين إلى تخصيص زكاة أموالهم وصدقاتهم لصالح صندوق “تحيا مصر”، مؤكدًا أن الأموال التي توضع في هذا الصندوق والصناديق الرسمية للدولة من أجل بناء الوطن “تصل إلى الله عز وجل”.

وقال عبادة، في تصريحات صحفية: إنّ “التضامن والوحدة الوطنية من أهم مقومات الإسلام”، وحثّ المصريين على المشاركة الإيجابية خلال شهر رمضان.

وشدّد على أنه “لا بد أن يفهم أبناء الوطن كله، سواء كانوا مسلمين ومسيحيين، أنهم لو أخرجوا زكاة إفطار رمضان بعشرة جنيهات، ووضعوها في صندوق “تحيا مصر”، فهم يقدمون الزكاة لإله يعلم نوايا الإنسان”، متابعًا: “يلا نبني مصر في رمضان، ونشارك مشاركة إيجابية”. 

وأكد أن صندوق “تحيا مصر” بمثابة وعاء زكاة، بل ربما يكون أعلى وأعظم؛ لأنه يراعي ويعالج القضايا المهمة”!.

 

 

*اعتقال مدرسين وإمام وخطيب بالشرقية

واصلت قوات أمن الانقلاب جرائمه بحق الأحرار الرافضين للظلم بمحافظة الشرقية واعتقلت بعد ظهر اليوم الإثنين 3 من مدينتي الإبراهيمية وفاقوس. 

في الإبراهيمية قال شهود عيان إن قوات أمن الانقلاب اعتقلت عبدالحافظ السيد عبدالحافظ مدرس لغة عربية، من قرية كفور نجم أثناء عودته من عمله بامتحانات الثانوية العامة اليوم. 

وفي فاقوس داهمت قوات أمن الانقلاب عددًا من بيوت الأهالي، واعتقلت كلاًّ من  محمد علي حسانين مدرس بمدرسة الصوالح الثانوية 55 عامًا، والسيد عوض “إمام وخطيب” بالأوقاف، واقتادتهما لمكان غير معلوم في مشهد لم يخل من الانتهاكات والجرائم التي لا تسقط بالتقادم. 

ويقبع في سجون الانقلاب من مدينة الابراهيمية ما يزيد عن 65 معتقلاً على خلفية رفضهم للظلم كما يقبع ما يزيد عن 125 معتقلاً من مدينة فاقوس والقرى التابعة لها على خلفية مناهضة الانقلاب العسكري الدموي الغاشم من بين ما يقرب من 2500 معتقل بالشرقية. 

من جانبها حملة رابطة أسر المعتقلين بالشرقية سلطات الانقلاب المسئولية عن سلامة وصحة المعتقلين وناشدت منظمات حقوق الإنسان بالتدخل لتوثيق هذه الجرائم واتخاذ الإجراءات المتاحة التي من شأنها رفع الظلم عن المعتقلين ووقف نزيف الانتهاكات.

 

 

*بالأسماء … الأمن الوطني يخفى قسريا 16 معتقلا بمركز ببا بني سويف

يواجه اسر اكثر من 16 معتقل بمركز ببا بجنوب محافظة بني سويف مأساة انسانية تتعلق بالاختفاء القسري لذويهم.

وبالرغم من قرارات النيابة باخلاء سبيلهم وبراءتهم من جميع التهم الملفقة لهم يصر جهاز الامن الوطني ببني سويف علي اخفاء هؤلاء الابرياء دون اي مبرر قانوني.

ويواجه المختفين قسريا ظروف معيشية غاية في السوء بسبب احتجازهم داخل غرفة ضيقة سيئة التهوية يطلق عليها “الثلاجة” ويمنع عنهم الطعام وزيارة اهلهم كما يتم قطع المياه عنهم بالايام .

ومن بين هؤلاء المختفين قسريا طه – سدس ، ورجب فهمى – كوم الصعايدة ، وخميس عبدالمنعم ، وأخيه أحمد عبد المنعم – طنسا ،ومصطفي ابو الخير -ببا و هانى فوزى – منية الجيد ، و محمد عطية – سدس ، وعبد الرحمن صالح – سدس ، وسيد زغلول – صفط راشين ، وطارق ياسين – عزبة حفيظة ، ووليد ناجى – سدس ، و أسامة ابو زيد – غياضة الشرقية ، وربيع – بندر ببا ، ومحمود – سمسطا .

 

 

*صحيفة إسبانية: السيسي حول مصر لسجن كبير ولم يفِ بوعوده

قالت صحيفة “الموندو” الإسبانية: إن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي حول مصر لسجن  كبير منذ اعتلائه سدة الحكم في مصر، قبل ثلاث سنوات؛ مؤكدة أنه لم يفِ بوعوده حول الاستقرار والأمن والازدهار.

وقالت في تقرير تحت عنوان  “القمع الوحشي” أ أنه “بعد مرور ثلاث سنوات على الانقلاب العسكري؛ فإن بلاد الفراعنة تبدو بعيدة كل البعد عن تحقيق الوعود بضمان الاستقرار والأمن والازدهار الاقتصادي؛ الشعارات التي رفعها منقذ البلاد في ذلك اليوم”، مشيرة إلى أن عدم تحقيق هذه الوعود، بالإضافة إلى تضييق الخناق على المعارضة، أدخل الشعب المصري في حالة من الشعور بخيبة الأمل، وخاصة أولئك الذين تظاهروا ضد الرئيس المخلوع حسني مبارك.

وفي حوار للصحيفة مع المدون وائل إسكندر؛ قال هذا الأخير إنه “بعد ثلاث سنوات؛ أصبح من الواضح أن هذا البلد تحكمه الدكتاتورية العسكرية، كما أن النظام الحالي لا يتسامح أبدا مع أي صوت معارض له، وأصبحت السلطة قمعية على نحو متزايد”.

وأضاف إسكندر أن “كل الفظائع التي كان الناس يخشونها؛ قام النظام الحالي بارتكابها. كما أن الحريات في مصر، هي بمثابة مزحة، لكنها لا تضحكنا؛ لأن مجرد المطالبة بها يمكن أن تنتهي بك في السجن، أو الاختفاء تماما، أو الإرسال إلى المنفى، أو المنع من السفر”.

وتابع: “لقد أصبحت مصر بمثابة سجن كبير، بداخله سجون أخرى أكثر سوءا، وداخل هذه المباني؛ يسود التعذيب والسجن الانفرادي”.

وبينت الصحيفة أن النظام المصري لم يكشف أبدا عن الأرقام الحقيقية لعدد السجناء خلال السنوات الثلاث الماضية، لكن المنظمات المحلية رفعت الغموض حول هذه الملفات، وبينت أن أكثر من 40 ألف شخص يقبعون في السجون المصرية، كما أنه توفي حوالي ثلاثة آلاف آخرين خلال حملة القمع ضد الاحتجاجات.

وقالت إنه “زيادة على ذلك؛ فإن الانتهاكات ضد حقوق الإنسان ما زالت متواصلة، ويواصل عناصر الأمن تضييق الخناق على النشطاء والمنظمات المحلية بلا هوادة. وفي إطار هذه المضايقات؛ منع الجنود مؤسِّسة جمعية (نظرة) مزن حسن، من مغادرة البلاد كغيرها من النشطاء”.

وأضافت أن حرية التعبير التي ازدهرت بعد سقوط نظام مبارك؛ أصبحت أيضا هدفا للاضطهاد، “ففي الآونة الأخيرة؛ تم منع كل من الصحفية ليليان داود، ومراسل صحيفة “لاكروا” الفرنسية ريمي بيغاغليو، من دخول البلاد، دون تبرير القرار المتخذ بحقهما”.

وأوضحت أنه “للمرة الأولى في التاريخ؛ قد تمت مقاضاة رئيس نقابة الصحفيين المحليين، واثنين من أعضاء هذا الجهاز، بتهمة نشر أخبار كاذبة. وفي هذا الإطار، قال الصحفي خالد البلشي، إن هذا النظام لا يتسامح مع الحرية، كما أنه يعاقب الصحفيين بسبب قيامهم بعملهم”.

وقالت الصحيفة إنه في ظل الأزمة الاقتصادية الحادة التي تعاني منها البلاد؛ فإن المشاريع الفرعونية، مثل التوسع المثير للجدل لقناة السويس، لم تؤت ثمارها بعد، مشيرة إلى أن “الأزمة في مصر طالت قطاع السياحة، وخاصة بعد الهجمات الإرهابية التي عانت منها البلاد في الفترة الأخيرة”. 

وفي الختام؛ نقلت الصحيفة عن عبد العزيز الحسيني، أحد مؤسسي منظمة “الكرامة”، تأكيده أن الشرطة المصرية استعملت الرصاص الحي لقمع المشاركين في المظاهرات التي تلت قرار تسليم جزيرتي تيران وصنافير للمملكة العربية السعودية.

 

 

*وزير الداخلية بحكومة الانقلاب يصدر قرار إنشاء السجن الثاني عشر منذ 30 يونيو2013

 نشرة جريدة الوقائع المصري قرار مجدى عبد الغفار، وزير الداخلية بحكومة الانقلاب ، بإنشاء سجن مركزي بمديرية أمن بنى سويف بمسمى سجن جنوب بنى سويف المركزي”، ويشمل دائرة مديرية بنى سويف، وذلك وفقا للقانون رقم 396 لسنة 1956 في شأن تنظيم السجون. وتضمن القرار أن تنفذ فى هذا السجن الأحكام الصادرة ضد الأشخاص الوارد ذكرهم بالمادة الرابعة من القانون رقم 396 لسنة 1956 في شأن تنظيم السجون.

 

*نتنياهو في إفريقيا من أجل المياه.. والسيسي يتسول من أجل البقاء على الكرسي

كشفت إذاعة الاحتلال الإسرائيلي، عن أن رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو سيلقى يوم الخميس المقبل، خطابا مهما بالبرلمان الإثيوبى من أجل الحديث عن تطوير العلاقات بين تل أبيب وإثيوبيا خاصة فى المجالات الاقتصادية والزراعية.

وقالت الإذاعة اليوم الاثنين، إن نتنياهو سيبدأ اليوم جولته الإفريقية لزيارة 6 دول إفريقية، ليبدأها بـ”أوغندا” ثم كينيا ورواندا وإثيوبيا وجنوب السودان وتنزانيا، حيث سيصل إلى العاصمة الأوغندية “كامبالا”، حيث سيتم استقباله بشكل رسمى ظهر اليوم للاحتفال بمرور 40 عاما على عملية “عنتابىالتى قتل فيها أخيه الأكبر.

وأكدت الإذاعة الإسرائيلية، أن يوم الخميس المقبل سيلقى نتنياهو خطابا بالبرلمان الإثيوبى للحديث عن مزيد من التعاون الاقتصادى والزراعى بين تل أبيب وأديس أبابا.

وأشارت الصحيفة إلى أن نتنياهو اصطحب معه حوالى 80 رجل أعمال إسرائيلى للتوقيع على العديد من الاتفاقيات وزيادة الاستثمارات فى هذه الدول الإفريقية، ليكون نصيب كل دولة 50 مليون شيكيل من الاستثمارات.

يأتي ذلك في الوقت الذي خرجت فيه مصر على يد الانقلاب من إفريقيا وحلت مكانها الكيان الصهيوني، فضلا عن فشل قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي في حل مشكلة سد النهضة والسماح لإثيوبيا ببناء السد عن طريق التوقيع على اتفاقية المبادئ السرية، الأمر الذي أثر على حصة مصر من المياه وبوار مئات الآلاف من الأفدنة، فضلا عن تهديد المصريين بالعطش بحسب تصريحات وزير ري الانقلاب.

وقال نتنياهو إن كيانه المحتل يعود لإفريقيا وإفريقيا تعود لإسرائيل، وأضاف أن هذا الأمر يتم بقوة في الوقت الحالي، وكان يجب أن يحدث منذ زمن طويل، لافتا إلى أن هذه العودة جيدة بالنسبة للطرفين، نظرا للتحديات والفرص المختلفة التي تواجهها إسرائيل وإفريقيا.

وتابع نتنياهو، بصفتي وزيرا للخارجية ورئيسا للوزراء، آنذاك، فإنني أتبنى ما يمكن أن نطلق عليه “الاستراتيجية الإفريقية”، وقد تلقيت دعوات من الرئيس الكيني وآخرين لزيارة دول إفريقية.

وأشار نتنياهو إلى “أنه سيجري الزيارة الإفريقية في الذكرى الأربعين لعملية عنتيبي، من أجل إعطاء معنى عملي لما قلته سابقا“.

وأوضح أنه ينوي بدء زيارته بدول شرق إفريقيا، لافتا إلى أن إسرائيل تريد إرسال خبراء ورجال أعمال لمساعدة تلك الدول، نظرا لامتلاكها القوة البشرية المؤهلة لذلك، بالإضافة إلى بحث التعاون في المجالات الأمنية وهو فرصة مناسبة للجانبين.

وتابع نتنياهو أن إسرائيل مستعدة لمساعدة الدول الإفريقية في كافة المجالات، الزراعة والصحة والمياه والري والمعلومات والتكنولوجيا، والاستثمارات السياسية، والحرب الإلكترونية.

وأضاف رئيس الوزراء الإسرائيلي أن أي دولة يمكن أن تنهار اليوم إذا لم يكن لديها خبراء في مجال الحرب الإلكترونية يمكنهم حماية المؤسسات الرئيسية مثل الإعلام والاتصالات والبنوك والمطارات وغيرها، وتابع أن إسرائيل قوية في مجال أمن المعلومات والحرب الإلكترونية، وسياستها تقوم على وضع جزء من خبراتها في خدمة الدول الصديقة.

من جهته، قال أستاذ العلوم السياسية، والخبير في الشؤون الإسرائيلية، الدكتور طارق فهمي، في تصريحات صحفية، إنه يجب الانتباه إلى مجموعة من النقاط في زيارة نتنياهو الأفريقية، أولها فكرة الحكومة الإسرائيلية الداعية لتسعير المياه ومبادلتها مقابل النفط، بالإضافة إلى دعوة نتنياهو لإقامة بنك للمياه في الشرق الأوسط تقدم فيه إسرائيل التقنية والتكنولوجيا اللازمة علي أن تنقل المياه إلي تل أبيب وللقدس “تديين ملف المياه” أي صبغه بطابع ديني، بحسب أستاذ العلوم السياسية.

وتابع فهمي، أنه يجب الالتفات أيضا إلى مراجعة اسم العالم اليهودي الشهير، ارنون سوفير، وهو من شارك في وضع استراتيجية التفاوض الاثيوبي، ومراجعة مشروع الحماية الأمنية والاستراتيجية التي تبحثها اثيوبيا في الوقت الراهن لمشروع السد ، بالإضافة إلى ضرورة مراجعة مواقف بعض الدول الشقيقة التي يمول عدد من رجال المال والأعمال التابعين لها بعض اعمال السد ويستثمرون فيها، لافتا إلى أن إثيوبيا تبحث عن مصادر جديدة لاكتتابات شعبية لتمويل السدود الجديدة التي ستعلن عن تشييدها وسوف تعلن حكومة نتنياهو عن اكتتاب شعبي في الداخل وكذلك اللوبي اليهودي ” ايباك” في الولايات المتحدة .

وفي الوقت الذي يتواجد فيه نتنياهو بقوة، يتسول قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي من أجل البقاء على كرسي الرئاسة الذي استولى عليه بالانقلاب العسكري، وذلك في ظل انهيار الحالة الاقتصادية وارتفاع الأسعار وارتفاع وتيرة الغضب الشعبي، نظرا لبوار الأراضي الزراعية واستمرار حالة القمع وتدهور الحالة المعيشية للمصريين.

 

 

*“4” أمناء شرطة يستولون على ٣٥٠ ألف جنيه من فلاح بالبحيرة

قررت نيابة الدلنجات بالبحيرة حبس 4 أشخاص بينهم 3 أمناء شرطة انتحلوا صفة ضباط أمن وطني للاستيلاء على 360 ألف جنيه من فلاح بالبحيرة 4 أيام.

وكان 4 أشخاص بينهم 3 من أمناء الشرطة أحدهم يعمل بمركز إيتاي البارود والآخر بقسم شرطة دمنهور والثالث مفصول من الخدمة بخلاف عاطل استولوا على مبلغ 360 ألف جنيه من فلاح بالدلنجات بمساعدة 5 آخرين بينهم 3 أمناء شرطة انتحلوا صفة ضباط أمن وطني، وقاموا بإقتحام منزل أحد الأهالي بقرية البستان التابعة لمركز الدلنجات، وادعوا أن نجله يمول الجماعات الإرهابية، وقاموا بتفتيش المنزل وعثروا على مبلغ 360 ألف جنيه واستولوا عليه وفروا هاربين.

والمتورطون في الواقعة كلٌّ من “محمد.هـ.ع” و “رجب.م.ر” و”محمد . م . ع” أمناء شرطة”و “هاني . س . ح ” صاحب مطعم.

 

 

*20 طن ألف قمح وهمي في صوامع الانقلاب

كشفت لجنة تقصي الحقائق المشكلة من أعضاء مجلس نواب العسكر؛ بشأن مخالفات عملية توريد القمح، أن هناك العديد من المخالفات الجسيمة التي رصدتها اللجنة رغم بدء أعمالها منذ 72 ساعة فقط.

وأظهرت المخالفات في الحقيقة جرائم جنائية؛ حيث رصدت وجود 20 ألف طن مخزونًا وهميًا على الدفاتر فقط بصوامع القمح التي زارتها اللجنة أمس بطريق مصر إسكندرية الصحراوي. 

وأكدت اللجنة- خلال زيارتها لعدد من صوامع القمح بالكيلو (74) طريق مصر إسكندرية الصحراوي- أن هذا المخزون الوهمي يكلف الدولة ما يقرب من 55 مليون جنيه، مشيرًا إلى أنه تم تحرير محضر بالواقعة، وإحالته إلى النيابة العامة للتحقيق.

 

 

*حكومة الانقلاب تتراجع رسميا عن التوقيت الصيفي

قرر مجلس وزراء السيسي في اجتماعه، اليوم الإثنين، برئاسة شريف إسماعيل، عدم تطبيق التوقيت الصيفي الذي كان من المقرر تطبيقه اعتبارًا من 8 يوليو الجاري.

ويأتي ذلك في ضوء ما ورد من مجلس نواب الانقلاب بشأن تعديل القرار بقانون رقم (24) لسنة 2015 بوقف العمل بالتوقيت الصيفي، وعدم تطبيقه مستقبلًا.

 

 

*أمن الانقلاب يخفي قسرياً ثلاث مواطنين بكفر الشيخ لمدة تجاوزت الـ ٢٠ يوم

ناشدت اسر ثلاثة من المختفين قسريا بكفرالشيخ بضرورة الضغط علي السلطات المصرية للكشف عن مكان اخفاء ذويهم وكانت قوات أمن الانقلاب بكفر الشيخ قامت باعتقال كلاً من احمد خطاب وخالد عبد الكريم من مركز فوة والشيخ معروف صديق امام وخطيب من مركز سيدي سالم وقامت بإخفائهم قسريا ورفضت الكشف عن مكان احتجازهم ومنعت عرضهم علي  النيابة  وذلك لمدة تجاوزت الـ ٢٠ يوم اختفاء قسري

 

 

*إثيوبيا تفتتح المرحلة الأولى لـ”سد النهضة” خلال أيام.. والسيسي: “بلاش ناكل

في لطمة لقائد الانقلاب العسكري وإطاحة شاملة بـ”إعلان المبادئ”، بدأت في تخزين مياه سد النهضة، استعدادا لافتتاح المرحلة الأولى للسد خلال الأيام المقبلة.

وحسب تصريحات رئيس الوزراء الأثيوبي «ديسالين» فإن إثيوبيا ستبدأ تخزين 14 مليار متر مكعب من المياه وذلك لتشغيل توربينين من توربينات السد، لبدء توليد الكهرباء، وهي الخطوة التي عدها الكثيرون إعلان انتصار أديس أبابا في مفاوضات سد النهضة.

وكشفت الأقمار الصناعية في آخر صور لها عن بدء تخزين مياه نهر النيل، بجانب أن عرض النهر داخل إثيوبيا أصبح أكبر.

وحسب الدكتور عباس الشراقي رئيس قسم الموارد الطبيعية بمعهد البحوث والدراسات الأفريقية، أن معني اتساع عرض نهر النيل هو بدء تكوين بحيرة سد النهضة.

وتدعي الدوله ان ما أقدمت عليه أديس أبابا يخالف إعلان المباديء الذي وقعت عليه  مصر والسودان وإثيوبيا بالخرطوم في مارس 2014، ونصت المادة الخامسة من الإعلان على تعهد إثيوبيا بعدم تخزين سد النهضة إلا بموافقة مصر والسودان.

و”نص إعلان المباديء” الذي وقع عليه السيسي وعمر البشير ورئيس الوزراء الأثيوبي «ديسالين»، على أن تقوم المكاتب الاستشارية بإعداد دراسة فنية عن سد النهضة في مدة لا تزيد عن 11 شهرا، ويتم الاتفاق بعد انتهاء الدراسات على كيفية إنجاز سد النهضة وتشغيله دون الإضرار بدولتي المصب “مصر والسودان”.

ولم تكن تلك المرة الأولى التي تتجاهل إثيوبيا إعلان المبادئ، فصرح غيتاشو رضا وزير الإعلام الإثيوبي في حواره بجريده الشهر الماضي أن بلاده انتهت من ما يقرب من70% من سد النهضة، مضيفًا أن السد قائم ولن يتأثر بأي تقارير، مشددًأ أن تضرر أي دولة بسبب مشروع سد النهضة “ليس مشكلة الأثيوبيين“.

ويخالف وزير الإعلام الأثيوبي المادة الأولى من إعلان المباديء والتي تنص على أن التعاون أساس التفاهم المشترك بين البلدان الثلاثة للوصول إلى التنمية المشتركة.

قفا للسيسي

ويرى الدكتور نادر نور الدين خبير المياه الدولي، أن مواد إعلان المباديء العشرة نصت على التعاون بين الدول الثلاثة، وعدم الإضرار بأي بلد وهو أمر لم تلتزم به إثيوبيا التي اعتادت الإطاحة بكافة الاتفاقيات والقوانين الدولية.

وأضاف «نور الدين» أن المادة الخامسة هي أهم مواد الإعلان، لأنها منعت إثيوبيا من اتخاذ أي خطوة دون موافقة القاهرة، وفي حالة تجاهل تلك المدة يفقد إعلان المباديء معناه.

من ناحية أخرى يرى ضياء القوصي عضو اللجنة الفنية السابق لسد النهضة أن الإطاحة بكافة مواد إعلان المباديء نتج في المقام الأول بسبب إخفاق المفاوض المصري في استغلال أي مادة من تلك المواد لتحجيم إثيوبيا واكتفت وزارة الري فقط بالتعبير عن قلقها من سرعة معدل بناء السد.

“القوصي” يوضح أيضًا أن إعلان المباديء ليست اتفاقية وبالتالي لا يمكن مقاضاتها إذا خالفت المواد العشر المكون منها هذا الإعلان لكن الخطأ إنه تم تسويقها من قبل بعض الشخصيات على إنها طوق النجاة.

ويشير إلى أن تلك المبادئ تأكيد للاتفاقيات الخاصة بدول حوض النيل من قبل وبالتالي يجب علينا العودة إلى اتفاقيات الأنهار الدولية واللجوء للتحكيم الدولي لعدم الإضرار بحصة مصر المائية.

ويبقى اتفاقية المبادئ التي هي من الاساس ورقه لصالح اثيوبيا اثبتت بها موافقه مصر علي بناء السد وتراخت قياده مصر عن عمد لتمكن اثيوبيا من الإسراع في بناء السد ويصبح أمرًا واقعًا.

وعلى الرغم من مخاطر الحدث، ما زال السيسي يخدر المصريين بتصريحات لتخفيف كوارثهم الواقعة والمتوقعة، واصل قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي خداعه للشعب المصري، بتصريحات وردية وتلاعب بمشاعر الضعفاء والبسطاء والفقراء، وقال السيسي أنه محمل برسالة من مصر للمصريين تقول: “إوعى حد يضحك عليكم ويضيع بلادكم،

وهو الفعل نفسه الذي يفعله، زاعمًا على أهمية بذل الجهد بقوله: “بلاش ناكل ولا ننام علشان بلدنا“.
وأضاف “السيسي” خلال كلمة له بدار الأوبرا مساء أمس: “لو كنتم بتحبوا بلدكم قدموا دليل وبرهان لأن لسه بدري أوي علي مصر علشان ترجع لموقعها، متابعًا: “اوعى حد يهدها ويضيعها“.

وأضاف: “اسمعوا كلامي، أنا بكلمكم كواحد منكم.. بحلم زيكم”، أكمل قائلاً: “مصر متتحوجش لحد وإحنا موجودين.. اللي حصل رغم إنه ضخم وعظيم لكن هو خطوة من ألف خطوة“.

 

 

*للمرة العاشرة.. إلغاء 8 رحلات دولية بمطار القاهرة

قررت إدارة هيئة مطار القاهرة الدولي، اليوم الإثنين، إلغاء 8 رحلات طيران دولية، وذلك لعدم جدوى تشغيلها اقتصاديًا.

وأكدت مصادر ملاحية أن سلطات المطار تلقت إشارات من عدة شركات طيران بإلغاء رحلاتها، لعدم جدوى تشغيلها اقتصاديًا لانخفاض عدد الركاب الحاجزين عليها، وهي رحلات الإيطالية رقم 897 والمتجهة إلى روما، والمغربية رقم 273 والمتجهة إلى كازابلانكا، والسعودية رقم 318 والمتجهة إلى المدينة المنورة، ورحلتا طيران النيل رقم 135 إلى بغداد و173 إلى بورسودان ورحلتا المصرية العالمية رقم 416 إلى تبوك و 112 إلى ينبع، فيما تأخر إقلاع 7 طائرات ما بين 30 دقيقة و3 ساعات لأسباب مختلفة.

وشهد مطار القاهرة الدولي الأسبوعين الماضيين إلغاء تسع رحلات جوية، كما يلي: – إلغاء 5 رحلات طيران دولية، وذلك لقلة عدد الركاب، حيث ألغت الخطوط الجوية الإيطالية رحلتها رقم 897 والمتجهة إلى روما، فيما ألغت الخطوط الجوية السعودية رحلتها رقم 300 والمتجهة إلى جدة، والمصرية العالمية للطيران ألغت رحلتيها رقمي 112 و5111 إلى ينبع بالمملكة العربية السعودية والكويت، بينما ألغت شركة طيران نسمة رحلتها رقم 255 والمتجهة إلى أبها بالسعودية.

وشهد مطار القاهرة الدولي إلغاء رحلتين للخطوط الإيطالية والمتجهة إلى ميلانو، ورحلة النيل المتجهة إلى البصرة؛ لعدم جدواهما اقتصاديًا بسبب قلة عدد الركاب، وتلقت ملاحة المطار إخطارًا من الخطوط الإيطالية بإلغاء رحلتها رقم 896 والمتجهة إلى روما، ورحلة النيل 138 والمتجهة إلى البصرة بسبب ضعف أعداد الركاب وعدم جدواهما اقتصاديًا.

وكذلك إلغاء رحلتين لشركة النيل للطيران والخطوط الجوية السودانية لقلة الركاب وعدم جدواها اقتصاديا،وهى رقم 102 والمتجهة إلى الخرطوم، ورحلة شركة النيل للطيران رقم 114  المتجهة إلى ينبع لعدم جدواها اقتصاديًا وقلة عدد الركاب، بالإضافة إلى إلغاء 4 رحلات دولية بسبب عدم جدواها اقتصاديًا وقلة عدد الركاب.

وإلغاء 5 رحلات طيران دولية، منها رحلة الخطوط الجوية الجزائرية رقم 4039 والمتجهة إلى الجزائر،و إلغاء رحلتي الشركة المصرية العالمية للطيران رقمي 601 إلى تبوك و112 إلى ينبع بالمملكة العربية السعودية، وإلغاء رحلة شركة النيل للطيران رقم 147 والمتجهة إلى العين بالإمارات، وإلغاء رحلة شركة نسمة رقم 240 والمتجهة إلى القصيم بالسعودية

وإلغاء 5 رحلات طيران دولية، حيث ألغت الخطوط الجوية التونسية رحلتها رقم 814 والمتجهة إلى تونس،فيما ألغت الخطوط الجوية المغربية رحلتها رقم 273 والمتجهة من مطار القاهرة إلى كازابلانكا بالدار البيضاء بالمغرب، وألغت الخطوط العراقية رحلتها رقم 146 والمتجهة إلى أربيل بالعراق، وألغت شركة طيران النيل” رحلتها رقم 111 والمتجهة إلى الطائف بالمملكة العربية السعودية، كما ألغت الشركة المصرية العالمية للطيران رحلتها رقم 112 والمتجهة إلى “ينبع” بالسعودية.

 

 

*في دولة 30 يونيو.. 30% مصابون بـ”سي” و200 ألف يصابون بالسرطان سنويًا

تشير الأرقام تشير إلى مؤشرات مخيفة.. 30% مصابون بفيروس “سي، و20% يغسلون الكُلى، و200 ألف يصابون بالسرطان سنويًا، يقول الدكتور محمد عز العرب، المستشار الطبي للمركز المصري للحق في الدواء ومؤسس وحدة الأورام بالمعهد القومي للكبد، إن الفترة الأخيرة حدث تناقص في تقديم الخدمات الوقائية لكثير من الأمراض، فالفترة الماضية شهدت الاهتمام بالجانب العلاجي فقط.

وأضاف، في تصريحات صحفية مؤخرًا، منذ 16 أكتوبر 2015 وحتى الآن تم علاج 400 ألف مريض بالالتهاب الكبدي الوبائي في حين أُُصيب خلال تلك الفترة أكثر من نصف مليون دخلوا في المرض حديثًا لعدم وجود الخدمات الوقائية للمرض، متابعًا: مصر ستظل تتربع على المركز الأول.

وأوضح عز العرب أن سبب المشكلة الصحية في مصر يلعب تدني المخصصات المحددة لوزارة الصحة سببًا فيها، فهناك تدنٍ في الإنفاق على الصحة، لافتًا إلى أنه على الرغم من تحديد ميزانية الصحة في الدستور المصري بــ 3% تزداد سنويًا، إلا أنه إلى الآن لم تزدد ميزانية الصحة من تاريخ إقرار الدستور بل تقل نسبة مخصصات الصحة، فنجد غياب الأدوية ومنتجات الألبان وغيرها، وإضافة إلى ذلك فهناك صعوبات في استخراج قرارات علاج نفقة الدولة وتوفير الأدوية التي بها نقص بسبب الدولار مثل أدوية السرطان التي تتحملها الدولة.

ويقول الدكتور رشوان شعبان: إن الحديث حول احتلال مصر المرتبة الأولى في نسبة أمراض السرطان والكلى والكبد كلام صحيح بنسبة مائة بالمائة، وذلك يرجع إلى العديد من المشكلات التي في مقدمتها ضعف الاهتمام بتلك الأمراض وعلاجها وعدم الاكتشاف المبكر لها وهو الأمر الذي يساهم في انتشار تلك الأمراض داخل المجتمع.

وأضاف في تصريحات له: يأتي ذلك لعدم الاهتمام بالصحة العامة وعدم توفير الأدوية والإمكانيات اللازمة لمواجهة تلك الأمراض، موضحًا أنه على سبيل المثال فالأورام لا توجد حملات قومية لاكتشافها كما لا يوجد سوى معهد قومي واحد للأورام ومعهد آخر صغير بالصعيد وآخر بمحافظة الشرقية، فكيف نستطيع القضاء على تلك الأمراض ومواجهتها في ظل غياب توفير وسائل العلاج.

ولفت شعبان إلى أن أمراض مثل الكلى والكبد تأتي بسبب العدوى عبر استعمال الأدوات الشخصية مثل الاستخدام غير الصحي لأدوات الحلاقة عبر أكثر من شخص، ولكن رغم ذلك توجد نسبة كبيرة من الأمر تتعلق بغياب تجهيز المستشفيات بصورة ملائمة، مشيرًا إلى أن الأوضاع الصحية مسئولية وزارة الصحة التي هي في الأساس محكومة بميزانية ضعيفة تقيد مواجهة تلك الأمراض وتقنينها.

وأشارت الدكتورة نعيمة القصير رئيس منظمة الصحة العالمية السابق، في تصريحات سابقة، إلى أن الإحصاءات الحديثة كشفت عن وجود أوبئة عديدة وأمراض خطيرة تهدد حياة الإنسان وتستنزف الموارد البشرية وأن الأمراض غير السارية ممثلة في القلب والأوعية الدموية والسكر والجهاز التنفسي والهضمي وأمراض الكلي والعيون والأورام وغيرها من الأمراض المعدية تودي بحياة 36 مليون نسمة سنويًا وتصل إلي 52 مليونا عام 2030 ممثلة السبب الرئيسي للوفيات في العالم.

وأكدت القصير أن الأمراض غير المعدية تعد أحد الأسباب الكبري للوفيات علي مستوي العالم، والتي تزداد في الدول منخفضة أو متوسطة الدخل، مؤكدة أن نتائج هذا المسح أظهرت أن ثلثي المصريين تقريبا “63٪” يعانون من فرط الوزن وثلثهم تقريبا 32٪ يعانون من البدانة، وأن ما يقرب من 40٪ من المصريين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، كما أن 37٪ منهم يعانون من ازدياد مستوي الكوليسترول.
أعلى معدلات الإصابة بفيروس “سي

وحول انتشار فيروس سي في العالم ومقارنة مصر، أشار الدكتور عبدالحميد أباظة استشاري أمراض الكبد والجهاز الهضمي إلي أن نسبة الإصابة بفيروس سي في مصر من أعلي النسب في العالم، مضيفا أن إجمالي المصابين في العالم 170 مليونا منهم 20 مليونا في مصر ومنهم في محافظة البحيرة وحدها 3 ملايين مصاب.

وأوضح الدكتور أباظة فى تصريحات سابقة، أن السبب الرئيسي لانتشار المرض هو ضعف المناعة لدي عدد كبير من المواطنين بسبب السلوكيات الخاطئة مثل الغذاء غير الصحي والتلوث وعدم النوم الكافي مشيرا إلي أن مشكلة فيروس سي أن الشخص يصاب به ولا تظهر عليه أي أعراض ولكنه في نفس الوقت يقوم بعملية تخريب وتدمير للكبد وبعد ذلك تظهر الأعراض.

كارثة مياه الصرف

إنها كارثة حقيقية كاملة الأركان تزيد من معاناة المواطن المصري من جراء تناول الخضراوات والفاكهة المروية بمياه الصرف الصحي دون أدني رقابة حكومية من الجهات المسئولة وتسبب أمراض الفشل الكلوي والكبدي والوبائي وسرطانات الرئة بأنواعها المختلفة بين المواطنين.

والتقارير والإحصائيات الصادرة عن المعهد القومي للأورام تشير إلي إصابة 150 ألف مواطن بالسرطان سنويًا بخلاف الأمراض الأخري ومن الأسباب الرئيسية للإصابة بهذه الأورام السرطانية وتليف الكبد والفشل الكلوي وأمراض القلب وغيرها اعتماد مئات الآلاف من الأفدنة سواء في القاهرة الكبري أو محافظات الوجه البحري والصعيد علي مياه الصرف الصحي غير المعالج في عمليات الري وهو ما يتطلب ضرورة تكاتف كافة الجهات والمؤسسات الحكومية والمواطنين معا لمواجهة تلك الكارثة المحدقة التي تفتك بآلاف المصريين.

وتكشف التقارير الصادرة عن وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي والخاصة برصد المساحات المزروعة بمياه الصرف الصحي غير المعالج عن وجود 180 ألف فدان تروي بتلك المياه تمثل 0.3٪ من المساحة المزروعة بمصر وتأتي في مقدمة المحافظات المستخدمة لها محافظة الشرقية تليها محافظة كفر الشيخ.

وتشير الدراسة إلي أن ما يقرب من 40٪ من الخضروات والفاكهة التي يتناولها المصريون مسممة ببعض العناصر التي تحتويها مياه الصرف غير المعالج وهو مايمثل تهديدًا واضحًا لصحة المواطنين، مؤكدة فشل المعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة في الأغذية في القيام بدوره المنوط به والمتعلق بتحليل عينات الخضر والفاكهة المتداولة في الأسواق المصرية بهدف التأكد من سلامة المنتجات الزراعية مما تسبب في انعدام السيطرة علي الأسواق وتدمير صحة المواطنين.

أما الإحصائيات والتقارير الصادرة عن وزارة الري فتشير إلي أن حجم مياه الصرف الصحي المستخدمة في الري تبلغ 6 مليارات متر مكعب سنويًا وهو ما وصفته المصادر ب”الكارثية” علي الرغم من “عدم دقته” نتيجة لعدم امتلاك مصر لتقنية المعالجة الثلاثية لمثل هذه المياه وهي المعالجة الخاصة بالقضاء علي الميكروبات الممرضة والضارة في حين تبلغ أقصي درجات المعالجة في مصر علي مياه الصرف الصحي هي المعالجة الثنائية المتمثلة في فصل الرواسب والعوالق العضوية فقط دون قتل البكتريا والفيروسات والفطريات أو التخلص من العناصر الثقيلة بها مثل الرصاص والكادميوم والمنجنيز والحديد والنحاس والزئبق بالإضافة إلي السيلينويم والنترات والبورات وغيرها من المواد شديدة السمية والقابلة للتراكم في الخضر والفاكهة مسببة أضرارًا أكيدة لكل من يتناولها.

وتشير تقارير وزارة البيئة إلي أن عدد السكان الذين يتمتعون بخدمات الصرف الصحي لا يتجاوز 31 مليون مواطن فقط منهم 19.5 مليون في القاهرة والإسكندرية وحدها بينما لا يزيد عدد المستفيدين في باقي السبع والعشرين محافظة الأخري عن 11.5 مليون مواطن بما يعني أن هناك أكثر من 50 مليون مصري لا يتمتعون بخدمات الصرف الصحي الحكومية.

يقول الدكتور محمد نصر الدين علام وزير الموارد المائية والري الأسبق إن وزارة الري هي المسئول الأول عن كافة عمليات الري في مصر سواء كانت المياه النيلية أو مياه الصرف الصحي المعالج، مشيرا إلي أن الري بمياه الصرف الصحي غير المعالج ممنوع استخدامه في ري المحاصيل الزراعية أو الغابات الخشبية وذلك بحسب اللوائح وعلي الرغم من وجود تلك اللوائح إلا أنه لا توجد لها قوانين تضمن تطبيقها.

وأضاف الوزير الأسبق أنه سبق الاتفاق مع الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية علي زراعة عدد من المناطق الصحراوية بالغابات الخشبية وريها بمياه الصرف الصحي إلا أن ذلك الاتفاق لم ينفذ، ومن بين تلك المناطق مساحة تقرب من 20 ألف فدان بالصف إلا أن المزارعين قاموا بتحويل الغابات الخشبية لزراعة الخضراوات رغبة في الربح السريع.

ويشير إلي أن 50٪ من إجمالي مياه الصرف الصحي يتم معالجتها في حين يتم التخلص من 50٪ من الصرف غير المعالج في الترع والمصارف حيث تستقبل معظم شبكات الري في الدلتا الصرف الصحي الخام واستخدامه في عمليات الري في زراعة الخضر، ويضيف أنه من المفترض أن يتم إزالة كافة المحاصيل التي يتم ريها بمياه الصرف الصحي ومنع تداولها في الأسواق إلا أنه لا يتم تطبيق أي من تلك التعليمات ويتم تداول تلك المنتجات في مصر مما يصيب المواطنين بأضرار وخيمة.

 

 

*الحكم على المعتقلة هيام علوى بـ ٣ سنوات في سوهاج

الحكم على المعتقلة هيام علوى بـ ٣ سنوات على الرغم من قضاءها ٢٦ شهر على ذمة القضية لمعتقلة سوهاج

 

 

*السيسي : “مصر بعتتلي رسالة وقالت لى لازم تبلغها للمصريين”

قال  عبد الفتاح السيسي، إن المصريين عليهم أن يعملوا بجدية حتى تأخذ مصر مكانها الحقيقي، مضيفا أن الأمر هنا يعتمد علي الأمل ولإخلاص في العمل.

وأضاف «السيسي» خلال احتفالية اليوم بذكرى 30 يونيو، أن مكانة مصر أفضل مما عليه الآن مصر أمانة في رقبة كل المصريين ندعم بعضنا ولا نختلف، مطالبا المصريين بالعمل الجاد حتى نصل تصل مصر لمكانتها الحقيقية والطبعية.

وأرسل السيسي رسالة للمصريين وهي : رسالتي للمصريين العمل والإخلالص في العمل، وأنا بحلم مثل المصريين بتحقيق الأمن والاستقرار في الوطن، ومش هنحتاج لحد حتى لو مش هناكل، وتحيا مصر بالمصريين”.

وأوضح أن مصر يجب ان تنبوا مكانها الحقيقي بالاخلاص في العمل والتفاني، وهذا منا قاله طوال السنوات الماضية، قائلا “كل سنة وانتم طيبنين وتحيا مصر تحيا مصر”.

 

 

*رابطة أسر شهداء ومعتقلى حوش عيسى تطالب بالقصاص في ذكرى الانقلاب وتؤكد “الثورة طريق الخلاص

أكدت رابطة أسر المعتقلين و الشهداء بمركز “حوش عيسى” على ثبات ذويهم داخل سجون العسكر ومن خلفهم أبناء الشهداء و أهالي المحتجزين، حتى تحقيق القصاص و محاكمة القتلة و إطلاق سراح كافة المختطفين على ذمة قضايات ملفقة، موضحة استمرار جرائم النقلاب بحق المصريين.

جاء هذا خلال مؤتمرًا عقدته الرابطة في الذكرى الثالثة للانقلاب العسكري علي أول رئيس مدني منتخب، و كشفت عن استمرار الإنتهاكات و القتل بالإهمال الطبي والتعنت في الزيارات ومنع الأدوية والماء والكهرباء وتكدس الزنازين بالمعتقلين في سلخانة الأبعادية.

من جانبها؛ حمّلت المتحدثة الإعلامية لرابطة أسر الشهداء، مسئولي دماء ذويهم إلى مليشيات داخلة و جيش الانقلاب، مطالبة بالقصاص العادل و محاكمة القتلة.

حركة طلاب ضد الانقلاب و التي شاركت بالمؤتمر، وصفت على لسان متحدثتها الإعلامية، أوضحت معاناة الطلاب المصرىين فى ظل حكم العسكر وما تعرض له داخل المعتقلات من التعذيب والتنكيل لمطالبته بحقوقه المشروعة في التظاهر و الإحتجاج على النظام العسكري المنقلب.

 

 

*مصر بتقولكم”: بالأرقام مرسي رئيسي والسيسي حرامي

لعب الملف الاقتصادي ورقة مهمة استغلها جنرالات الانقلاب العسكري للإطاحة بالدكتور محمد مرسي؛ حيث روج الإعلام خلال هذه الفترة للانهيار الاقتصادي، الذي حل بالبلاد مع نهاية النصف الأول للعام 2016.

ورغم ما شهدته فترة حكم الرئيس مرسي من افتعال أزمات ومشاكل اقتصادية طاحنة، فإن البلاد شهدت نموًا اقتصاديًا مقارنة بالانهيار الاقتصادي في عهد الجنرال السيسي، سواء من حيث تدفق الاستثمارات وارتفاع إيرادات قطاع السياحة، والسيطرة على سعر الدولار، بالإضافة إلى ارتفاع الاحتياطي من النقد الأجنبي.

وبعيدًا عن الميول والتوجهات السياسية التي لا يجيدها “عوام” الشعب المصري أو حزب الكنبة كما يطلق عليهم الإعلام، باتت الأوضاع الاقتصادية في مصر جحيمًا لا يطاق، وأصبح صراخ الأرقام مدويًّا في نفق الانقلاب العسكري الذي بدأ في 30 يونيو عام 2013.

حتى إن الخبير الاقتصادي ممدوح الولي، أكد أن الاقتصاد في عهد جنرال الخراب عبد الفتاح السيسي قد انهار والوعود التي قدمها  للشعب كانت بعيدة عن الواقع، حيث يعاني غالبية المصريين من ارتفاع تكاليف المعيشة، وسوء الخدمات المقدمة، فضلاً عن تفشي الفساد بصورة غير مسبوقة مقارنة بفترة الرئيس محمد مرسي.

وتابع الولي أن الاستثمارات التي دخلت مصر فى سنة حكم مرسى أكثر بكثير من الاستثمارات التي دخلت منذ عهد السيسي حتى الآن.

وأضاف الولي، على سبيل المثال: “الهند ضخت استثمارات لمصر فى عهد الرئيس محمد مرسى بـ68 مليون دولار، وبعد 30يونيو حتى الآن أدخلت أقل من 28 مليون دولار، وإيطاليا أدخلت فى عهد مرسى استثمارات بأكثر من 75 مليون دولار، وفى عهد السيسي ومنصور أقل من 54 مليون دولار.

وكشف الخبير الاقتصادي، عن أن هناك الكثير من البلاد سحبت استثماراتها بعد انقلاب 30 يونيو مثل بولندا وسنغافورة والسويد وكرواتيا والنمسا وأيرلندا وقطر وتركيا.

 

اغتصاب الجنيه

وفيما يشبه عملية “الاغتصاب” اعترفت وزارة التخطيط في حكومة الانقلاب حول مؤشرات الأداء الاقتصادي والاجتماعي خلال العام المالي 2013/2014، زاد سعر صرف الجنيه تجاه الدولار إلى 7.95 جنيه مقابل 7.01 جنيهات بنهاية عهد مرسى بارتفاع 10%، كما استمر وجود السوق السوداء للدولار، وبفارق كبير عن السعر الرسمي، بما يشير إلى استمرار نقص الدولار، وعدم وفاء البنوك بكامل احتياجات المستوردين رغم المعونات الخليجية لهم.

وزاد سعر صرف اليورو إلى 9.77 جنيهات مقابل 9.00 جنيهات بارتفاع 15%، كذلك زاد سعر صرف الجنيه الإسترليني إلى 12.22 جنيهًا، مقابل 10.77 جنيهات بنهاية عهد مرسي، بنمو 13.5% خلال السنة الأولى ونصف من عام السيسي.

 

الاستثمارات الأجنبية

بحسب بيانات البنك المركزي زادت الاستثمارات الأجنبية “100%” فى خلال 6 شهور من خلال حكم الرئيس محمد مرسي، ومتوسط عدد الشركات المؤسسة زاد 25% بحجم 850 شركة شهريًا منذ تولى الرئيس منصبه، وزيادة سوق تداول المال بنسبة 60%، وارتفاع معدلات التصدير بنسبة 9%.

وبعد الانقلاب فإن الاستثمارات تراجعت إلى 5.7 مليارات دولار في الفترة من يوليو 2014 إلى مارس 2015، وهي في مجملها في قطاع البترول، ولم ترصد الإحصاءات أية أثر لما أعلن في مؤتمر شرم الشيخ من استثمارات قدرت بنحو 38 مليار دولار، وهو ما يعني أن تلك الاستثمارات لا زالت في إطار الوعود.

ولا يقدم الرقم المعلن عن الاستثمارات الأجنبية فى قطاع البترول أي جديد، حيث إن قطاع البترول هو محط الاستثمارات الأجنبية المباشرة على مدار عقود مضت، ولا تساهم هذه الاستثمارات فى خلق قيمة مضافة، حيث إنها فى مجال الصناعات الاستخراجية، كما أن فرص العمل التي تتيحها محدودة، نظرًا لكون هذه الاستثمارات كثيفة رأس المال.

 

السياحة

بدأت السياحة فى عهد السيسي فى انهيار كامل، واستمرار عدم الاستقرار السياسي والانفلات الأمني وإحداث التفجيرات التي تشهدها بعض الأماكن السياحية، وقتل السياح المكسيكيين ما أدى إلى تراجع أداء النشاط السياحي فى عهد السيسي مقارنة بعام مرسي، حتى وصل إلى درجة الانهيار التام، بحسب وصف وزير السياحة هشام زعزوع.

وتراجع عدد السائحين من 12.21 مليون سائح عام 2012/2013 إلى 7.97 مليون سائح عام 2013/2014 بنسبة انخفاض بلغت نحو 35%، كما واصلت السياحة التراجع خلال النصف الأول من العام الحالي 2015 لتصل إلى 4.8 مليون سائح.

وتراجعت الإيرادات السياحية من 9.8 مليارات دولار عام 2012/2013 إلى نحو 5.1 مليار دولار عام 2013/2014 بنسبة انخفاض بلغت 48%.

 

الدين العام

ارتفاع الدين العام بعد الانقلاب بنسبة كبيرة جدًا تهدد الاقتصاد المصري، فى ظل اعتماد العسكر منذ 30 يونيو على الودائع الخليجية، والاقتراض من الخارج، ووصل الدين العام إلى مرحلة الخطر بعد تجاوزه نسبة 95.5% من الناتج المحلى الإجمالي، وتخطى المعدلات الآمنة لسلامة الهيكل المالي والمقدّرة بنحو 60% فقط.

ويبلغ الدين الخارجي بعد عامين من استيلاء السيسي على الحكم 48 مليار دولار، ويكون هذا الدين قد حقق رقمًا قياسيًا لم يحدث منذ حوالي ربع قرن بعد خفض الدين الخارجي كمكافأة لمصر على المشاركة فى حرب الخليج.

وفى عهد الرئيس محمد مرسى زاد الدين الخارجي إلى 43 مليار دولار فى ضوء عزوف دول الخليج ودول الغرب عن تقديم معونات لمصر خلال فترة تولية، بارتفاع 4.4 مليار دولار، فى نفس الوقت لم ينخفض الاحتياطي من النقد الأجنبي خلال عام على توليه سوى بنحو 598 مليون دولار فقط.

وذكر المركزي أن إجمالي رصيد الدين العام المحلى بلغ نحو 2.016 تريليون جنيه منها 88.3% مستحقة على حكومة الانقلاب و0.3% على الهيئات الاقتصادية العامة و11.4% على بنك الاستثمار القومى.

 

التضخم

وأرجع الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في حكومة الانقلاب، ارتفاع التضخم الشهري إلى زيادة أسعار بعض السلع بالأسواق، وسجل معدل التضخم فى الأشهر الأخيرة ارتفاع التضخم إلى 10.2% مقابل 6.1 خلال العام المالي 2013/2014، فقد بلغ معدل التضخم خلال السنة الأولى لعهد السيسي 10.2% مقابل نسبة 6.1% للتضخم خلال عام تولى الدكتور مرسى.

وسجل أكبر ارتفاع منذ يوليو 2014، بنسبة 2.8% عن شهر أغسطس الماضي، وأدى الرقم القياسي إلى ارتفاع معدل التغير السنوي على أساس شهري ليصل إلى 9.4% مقارنة بنفس الشهر العام الماضي وقد سجل معدل التضخم شهر أغسطس الماضي زيادة قدرها 0.6%.

 

أزمة الصناعة

وعانت الصناعة المصرية في عهد الانقلاب على مدار العام الماضي من عدة مشكلات، على رأسها نقص الطاقة، وعدم تدبير العملات الأجنبية لتوفير مستلزمات الإنتاج.

فكانت بيانات البنك المركزي توضح ارتفاع العجز بميزان المدفوعات خلال السنة الأولى من عام السيسي، ليصل إلى 8.4 مليار دولار، مقابل 543 مليون دولار لنفس الفترة من العام السابق.

كما أن العجز بالميزان التجاري ارتفع بنفس الفترة ليصل إلى 29.6 مليار دولار مقابل 24.1 مليار دولار، أي أن نسبة الزيادة فى العجز التجاري بلغت 22%.

كما شكت غرفة الصناعة المعدنية غير مرة من عدم توفير الغاز اللازم للعملية الإنتاجية، ما أدى لوقف الإنتاج فى جميع المصانع، مطالبة الحكومة زيادة دعم الصادرات ليصل إلى 5 مليارات جنيه مصري، بدلاً من أربعة مليارات جنيه، بسبب ارتفاع تكاليف الإنتاج، سواء بسبب انخفاض قيمة العملة المحلية، أو ارتفاع أسعار الطاقة.

 

صافى الاحتياطيات الدولية

وقد أشار التقرير ربع السنوي صدر عن الهيئة العامة للاستثمار، إلى أن صافى حجم الاحتياطيات الدولية فى بداية شهر يوليو 2012 بلغ 14.4 مليار دولار، ووصل بعد عام من حكم الدكتور مرسى إلى 18.9 مليار دولار فى بداية شهر يوليو 2013، وانخفض إلى 16.7 مليار دولار فى نهاية العام الأول من انقلاب عبد الفتاح السيسي.

واستمر الانخفاض ليصل حجم الاحتياطيات الدولية إلى 15.88 مليار دولار مع نهاية شهر نوفمبر العام الماضي.  

يأتي ذلك على الرغم من ورود موارد استثنائية مساندة من دول الخليج فى صورة منح وودائع ومواد بترولية بلغت 16.7 مليار دولار حسب تقديرات البنك المركزي.

 

 

*الشامخ” يخلي سبيل شرطي متهم بإطلاق النار على مواطن بحلوان

أمر قاضي معارضات محكمة جنح حلوان، بإخلاء سبيل أمين شرطة، في اتهامه بإطلاق النيران على شاب، بكفالة 2000 جنيه.

وكانت قد نشبت مشاجرة بين “أ. ط” (صاحب محل بقالة)، و”م. ر” طرف ثانى، بشارع فرج حمزاوى بمنطقة عرب الوالدة، بسبب الاختلاف على الأسعار، فاستعان الأخير بشقيقه الذى يعمل أمين شرطة، وتجددت المشاجرة من جديد وتطورت إلى إلقاء الزجاج على بعضهما، حتى أطلق أمين الشرطة النيران على المتواجدين، وأسفرت المشاجرة عن إصابة الشاب نائل محمد طه، 19سنة، ومقيم بعرب الوالدة، بطلق ناري في الصدر..

قام الأهالي بإلقاء القبض على أمين الشرطة المتهم بإطلاق النيران، وتسليمه للقسم التابع له ،وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

وتعددت شوامخ القضاء الانقلابي، حيث قررت غرفة المشورة، المنعقدة بمحكمة شمال القاهرة بالعباسية، إخلاء سبيل 3 من أمناء الشرطة المتهمين بقتل محتجز بقسم شرطة الوايلي، مع إلزامهم بدفع كفالة قدرها 10 آلاف جنيه الإسبوع الماضي.

وتعود تفاصيل القضية إلى وفاة أحد المحتجزين بقسم شرطة الوايلي بعد تعرضه للاعتداء الجسدى على أيدي 3 من أمناء الشرطة، وهم علاء الدين عرفات، ورأفت السيد، ورزق رزق، وتم الاعتداء على القتيل حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.

كما أمرت نيابة قسم أول شبرا الخيمة الشهر قبل الماضي، بإخلاء سبيل “محمد. ج” نقيب شرطة بقسم روض الفرج، بكفالة مالية 500 جنيه لاتهامه بإطلاق الرصاص من سلاحه الميري على سيارة “ميكروباص” بسبب مشادة مع قائدها.

 

 

*عندما لا يحترم السيسي مؤسساته من أجل عسكرة المنشآت

رغم وجود برلمان الدم الذي أتى به السيسي، وافق مجلس الوزراء في اجتماعه الأسبوعي الأخير على مد العمل بالقانون رقم 136 لسنة 2014، والمتضمن قيام القوات المسلحة بمعاونة أجهزة الشرطة في تأمين وحماية المنشآت العامة والحيوية، لمدة عامين اعتبارًا من 28/10/2016.

ويعتبر القانون المنشآت العامة في حكم المنشآت العسكرية طوال فترة التأمين والحماية، وبالتالي تخضع الجرائم التي تقع على المنشآت والمرافق والممتلكات العامة لاختصاص القضاء العسكري.

وأصدر السيسي هذا القانون في 27 أكتوبر 2014 على هيئة قرار بقانون يسمح للجيش بمعاونة الشرطة في حماية المرافق العامة لمدة عامين، ويوكل للقضاء العسكري محاكمة المتهمين بالاعتداء عليها.

وقال المتحدث الرئاسي علاء يوسف في بيان أصدره آنذاك إن القرار نص على أنه من أمثلة المرافق العامة التي يشملها الإجراء الجديد “محطات وشبكات وأبراج الكهرباء وخطوط الغاز وحقول البترول وخطوط السكك الحديدية وشبكات الطرق والكباري وغيرها من المنشآت الحيوية والمرافق والممتلكات العامة وما في حكمها”.

وأضاف أن “هذه المنشآت الحيوية (صارت) في حكم المنشآت العسكرية طوال فترة تأمينها وحمايتها بمشاركة القوات المسلحة، متابعًا أن هذا القرار بقانون يأتي في إطار الحرص على تأمين المواطنين وضمان إمدادهم بالخدمات الحيوية والحفاظ على مقدرات الدولة ومؤسساتها وممتلكاتها العامة.

تمديد العمل بالقانون أثار استياء الحقوقيين والقانونيين، يقول أسامة خليل، مدير مركز هشام مبارك للقانون، في تصريحات صحفية، إن هذا القانون يضع أي مواطن تحت طائلة القضاء العسكري، وبصفة عامة نرفض محاكمة المدنيين عسكريًّا، ويجب إتاحة الفرصة لهم أمام قاضيهم الطبيعي بما يضمن إجراءات عادلة للمحاكمة.

وأوضح أن هذا القانون صدر في فترة ملتهبة في أكتوبر 2014، ولكن الآن ليس هناك حاجة لاستمرار تطبيقه ومد العمل به لعامين؛ نظرًا لاستقرار الأوضاع في البلاد إلى حد كبير، متسائلًا: لماذا لم يرجع مجلس الوزراء إلى مجلس النواب لبحث موافقتهم من عدمه على الاستمرار في تطبيق القانون.

وأكد مدير “مركز هشام مبارك” أنه من حق أي مواطن صاحب مصلحة رفع دعوى قضائية أمام القضاء الإداري لإلغاء قرار رئيس الوزراء؛ نظرًا لوقوع ضرر من تطبيقه، فأي مواطن يتعامل مع مؤسسة كمحطة كهرباء أو بنزين أو وزارة، ويتعرض لأي شخص يتعامل معه، يحول إلى محاكمة عسكرية؛ لأنها بوصف القانون أصبحت منشأة حيوية.

وطالب سياسيون بسرعة تحرك البرلمان ومراجعة قرار رئيس الوزراء بمد العمل بقانون 136 وإلغائه؛ لأن دورهم الأساسي التشريع وسن القوانين.

وأعرب حقوقيون عن مخاوفهم من استغلال هذا القانون في مواجهة الاحتجاجات السلمية المشروعة لأي عامل أو مواطن أضير من مشكلة ما في شركة الكهرباء أو السكة الحديد أو وزارة البترول كما نص القانون؛ باعتبارها منشآت حيوية، ويتم الزج بالمواطنين في السجون ومحاكمتهم عسكريًّا، وبالتالي بدلًا من أن تكون فلسفة القانون حماية الوطن والمؤسسات تصبح وسيلة لسجن المواطنين وتخويفهم والتلويح بعصا القضاء العسكري وخطورته.

 

 

*طلاب الثانوية العامة يتظاهرون.. والشرطة تطاردهم

تظاهر المئات من طلاب الثانوية العامة بالملابس السوداء، بعد دقائق من خروجهم من آخر امتحانات الثانوية العامة، اليوم الاثنين، أمام مقر وزارة التربية والتعليم.

وشهد محيط وزارة التربية والتعليم، تجمهرا للطلاب وسط هتافات ضد وزير التعليم الانقلابي مثل “ارحل يا فاشل”، يا وزارة التسريب”، وسط حصار أمنى للطلاب.

وشهدت المنطقة حالة من التكدس والتكثيف الأمني عبر شوارع تقاطع الفلكي مع المبتديان ومحيط ضريح سعد زغلول، وقام عدد من أمناء الشرطة والضباط بمطاردتهم.

كان مئات الطلاب قد اعلنوا ، ارتداء ملابس سوداء فى آخر أيام الامتحانات اليوم، تعبيرًا على فشل وزارة تعليم الانقلاب وتسريب الامتحانات والمطالبة بإقالة الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم فى حكومة الانقلاب.

وأضافت صفحة “الثانوية العامة” على فيس بوك الإسبوع الماضى، أنها قررت أن يكون آخر يوم امتحانات بالأسود كتعبير عن عدم الرضا على فشل نظام تعليم على مستوى العالم، وكرد على سياسة الوزير الفاشلة، وتسريب الامتحانات وتأجيل الامتحانات وإلغائها، والقبض على طلاب الثانوية العامة الرافضين لإلغاء امتحان الديناميكا واستعمال العنف ضد طلاب الثانوية العامة فى وقفاتهم السلمية.

 

 

غضبة الغلابة (الفقراء) والمظلومين. . الجمعة 11 سبتمبر. . العقرب جوانتانامو مصر

ثورة الغلابة ثورة الجياع قادمة

ثورة الغلابة ثورة الجياع قادمة

ثورة الجياع قادمة

ثورة الجياع قادمة

غضبة الغلابة (الفقراء) والمظلومين. . الجمعة 11 سبتمبر. . العقرب جوانتانامو مصر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخباريةثورة الجياع السيسي ثورة جياع

 

*نعي شهداء الحرم

نعى ياسر السري مدير المرصد الإعلامي الإسلامي في صفحتة بموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك من لقوا حتفهم بالحرم المكي إثر سقوط رافعة عليهم قائلا:

اللهم اغفر لهم وارحمهم

إنا لله وإنا إليه راجعون

اللهم إنا نسألك حسن الخاتمة

النظام السعودي يتحمل المسئولية ويجب عليه دفع الدية الشرعية

 

*زوجة النائب جمال عشري: العقرب جوانتانامو مصر

قالت أسماء عبد الحليم، زوجة جمال عشري، عضو مجلس الشعب السابق المعتقل في سجن العقرب سيئ الصيت؛ إن المعتقلين يواجهون انتهاكات هي الأسوأ من نوعها في تاريخ البلاد، ووجهت انتقادات للمجلس القومي لحقوق الإنسان الذي نفى حدوث انتهاكات في السجن، واصفة السجن بأنه “غوانتانامو” مصر.
وأضافت: “نناشد العالم الذي لا يزال عنده قليل من إنسانية أن يشاهدوا الانتهاكات اللاآدمية واللاأخلاقية التي تحدث بحق المعتقلين في سجن العقرب، فلم نر في تاريخ مصر الإنساني أحدا يعامل بهذه الطريقة التي تخلو من كل معاني الرحمة والإنسانية”.
وبشأن المعاملة التي يلقونها عند زيارة المعتقلين، بينت أسماء عبد الحليم أنه “نمنع من الزيارات، ويتم طردنا شر طردة، بسبب وقوفنا إلى جنب الحق ورفض الظلم وعدم السكوت على الانتهكات التي تحدث فوق مستوى البشر.
وتابعت: “لقد تم طردنا أكثر من ثماني مرات في سجن العقرب، وللأسف الشديد يمنع دخول الدواء والطعام، ويتم تجويعهم وتعطيشهم بمياه غير صالحة للشرب، ويعرون من ثيابهم، ويعذبون أشد أنواع التعذيب، ليس في سجن العقرب قط، بل في جميع السجون“.
واستهجنت بشدة تقرير المجلس القومي لحقوق الإنسان، الذي صدر في آواخر شهر آب/ أغسطس الماضي بشأن توافر الطعام والرعاية الصحية ونفي الانتهاكات في سجن العقرب، وقالت إنه “تقرير مضلل، يخلو من ذكر الحقائق“.
وأكدت أنها “لم تتعرف على زوجها بسبب الشحوب الذي بدا عليه، وحالة الضعف والوهن الذي يعيشها، حيث يتم منعهم من الدواء والطعام”.
وكشفت أسماء عبد الحليم أن “ضابط الشرطة أكد لها أن زوجها لو كان سجينا جنائيا لتمكنا من إدخال الطعام والدواء له، ولكنه إخواني، وقد نعرض للمساءلة والحساب أو حتى الفصل“.
وتساءلت: “إلى متى سيتم السكوت على هذا الظلم، يتم منعهم (السجناء) من رؤية أبنائهم، والتحدث إليهم لا يكون إلا من خلف زجاج لمدة 3 دقائق، قبل أن يتم تقليصها لدقيقة واحدة”، حسب قولها.
وأوضحت أن تقرير المجلس القومي لحقوق الإنسان بشأن طعام السجن “مكذوب، متسائلة: “إلى متى سيتم تضليل الشعب؟ ما يحدث موت ممنهج، موت بطيء، وهناك حالات توفيت بالداخل“.
واستنكرت غياب المنظمات الحقوقية والإنسانية، قائلة: “أين منظمات حقوق الإنسان لتحقق فيما يجري بحق ذوينا من انتهاكات واعتداءات، لا يتحملها بشر لا في الشتاء ولا الصيف؟“.
وكشفت أسماء عبد الحليم أن منزلها “تم اقتحامه أكثر من مرة، وتحطيم أثاثه، ونهبه وسرقته”، مؤكدة أن “أولادها لا يبيتون في المنزل خوفا من الاعتقال“.
وناشدت “العالم الحر” للتدخل “ومنع الجرائم التي تحدث؛ لإنقاذ ما يمكن إنقاذه؛ فحياة هؤلاء يتحمل مسؤوليتها الجميع”، مشيرة إلى أن “المؤامرة كبيرة على الشعب المصري”، على حد قولها.
وطالبت الشباب “الصحفي الحر” بأن “ينقلوا الصورة، والحقيقة للعالم، ويكشفوا عن حجم الانتهاكات المروعة التي تحدث داخل السجون” بحق أزواجهم وأبنائهم.
ووصفت سجن العقرب، بـ”غوانتانامو مصر”، واستنكرت بشدة “الإدعاءات الفجةبأن “هؤلاء شباب إرهابيون، فحجة الإرهاب التي يتبجج بها الغبي لم تعد تجدي نفعا مع المصريين، الذين يكتشفون يوما بعد يوم حقيقة ما يجري” وفق تقديرها.
وفي نهاية اللقاء شددت زوجة النائب عشري على أن “دولة الباطل لا تستمر ولا تدوم، ودولة الحق باقية إلى قيام الساعة، وسيذهب الظالمون إلى مزبلة التاريخ، وسوف ترفع راية الحق”، محذرة من أن “من لم يذكر كلمة حق فسيذكره التاريخ بخذلانه للأحرار والمظلومين“.

 

*بنى سويف ميلشيات الانقلاب تعتقل 20 من اهالى بنى حدير

اقتحمت داخلية الانقلاب مساء اليوم قرية بني حدير التابعة لمركز الواسطى شمال محافظة بنى سويف، وقال شهود عيان إن حملة أمنية مكبرة اقتحمت القرية لفض تظاهره مناهضة للحكم العسكري كانت قد انطلقت عقب صلاة الجمعة وجابت شوارع القرية.

وأضاف شهود عيان أن الأمن اعتقل أكثر من 20 مواطنا بشكل عشوائي، بينهم 14عاملا بأحد مصانع الطوب كانوا يستقلون سيارة ميكروباص حيث اعتقلهم الأمن جميعا، كما اعتقل الأمن 5 من رافضي الانقلاب العسكري بينهم أب ونجله، بجانب اعتقال عدد من المواطنين بشكل عشوائي.

في سياق آخر اقتحم أمن الانقلاب قرية أشمنت عقب انطلاق تظاهرة شبابية مطالبة برحيل السيسي، وقام بتمشيط عدد من شوارعها لمحاولة اعتقال أي من المتظاهرين، لكنه انسحب دون أن ينجح في اعتقال أي من المشاركين في التظاهرة.

 

*البحيرة: حفلات تعذيب مستمرة بحق معتقلي قسم شرطة “حوش عيسي

أكد عددا من أهالي المعتقلين داخل قسم شرطة حوش عيسي بمحافظة البحيرة، تعرض أبناءهم إلي التعذيب بشكل دوري على أيدى ضباط وأمناء القسم.
وقالت مصادر حقوقية أن إدارة القسم تحتجز أكثر من 90 معتقلا، داخل مساحة لا تتسع إلا ل25 فردا كطاقة استيعابية قصوى.
وتابعت، أن إدارة القسم تتعمد التضيق على أهالي المعتقلين، أثناء إتمامهم لإجراءات الزيارة والتى لا تتعدى مدتها أكثر من 5 دقائق.

 

*الحراك الثوري ليوم الجمعة 11 سبتمبر

 انتفض ثوار المعادي ومدينة نصر وحلوان بالقاهرة، وثوار بني سويف ودمياط، وأحرار ناهيا وفيصل و6 أكتوبر وناهيا وأبو النمرس وبشتيل وإمبابة والعياط وبولاق الدكرور بمحافظة الجيزة، والدلنجات بالبحيرة، وبركة السبع بالمنوفية، والعامرية والمندرة بالإسكندرية، والرياض ومطوبس بكفر الشيخ وثوار أبوكبير والعدوة بههيا والخضارية بالإبراهيمية وديرب نجم وزهر شرب والعزازية بالشرقية، فى فعاليات ثورية متنوعة بين المسيرات والوقفات والسلاسل البشرية، استمرارا لحراكهم الثورى المناهض لانقلاب العسكر. 

رفع الثوار خلال الفعاليات المتنوعة علم مصر، وصور الرئيس محمد مرسى، وشارات رابعة العدوية، وصور الشهداء والمعتقلين ولافتات تحمل عبارات التنديد بجرائم العسكر، وتردى أحوال البلاد، وعودة افتتاح سفارة للكيان الصهيونى بالقاهرة.

شهدت الفعاليات المتنوعة تفاعلًا ومشاركة واسعة من الأهالى وشباب الحركات الثورية ونساء ضد الانقلاب، مرددين الهتافات والشعارات المؤكدة على تواصل النضال والحراك الثورى والمناهضة لانقلاب العسكر؛ منها: “يالله يا مصرى اصحى من النوم سيسى بيقتل كل يوم – مش عوزينه مش عوزينه عمره فى يوم مادافع عن دينه – انت ساكت ليه على الدم انزل واهتف ضد الظلم – ياللى واقف على الرصيف بكرة مش هتﻻقى رغيف- – قولوا للسيسى واللى معاه ما بنركعش غير لله“.

أكد الثوار تواصل نضالهم وحراكهم المتواصل حتى عودة جميع الحقوق المغتصبة، والإفراج عن المعتقلين، ومحاكمة كل المتورطين فى جرائم بحق أحرار وحرائر مصر، وإعدام قادة العسكر.. وعصابته، والقصاص لدماء الشهداء، والانتصار للحرية والكرامة الانسانية.

وبالقاهرة واصل ثوار المعادى حراكهم الثورى مع بدء ثوريات جمعة اليوم واستمرارا للفعاليات الثورية المتنوعة، وانتفضوا فى مسيرة هتفت بسقوط حكم العسكر، ونددت بافتتاح سفارة الكيان الصهيونى بالقاهرة، مطالبين برحيل العسكر، وعودة الحقوق المغتصبة، وإعدام قادة العسكر.. وعصابنه، والانتصار للحرية والكرامة الإنسانية.

انطلقت المسيرة من أمام مسجد الإمبابى وجابت عددًا من الشوارع بمشاركة من الأهالى وشباب الحركات الثورية ونساء ضد الانقلاب رافعين علم مصر وصور الرئيس محمد مرسى، وشارات رابعة العدوية، وصور الشهداء والمعتقلين، ولافتات تحمل عبارات التنديد بجرائم العسكر وتردى أحوال البلاد، وعودة افتتاح سفارة للكيان الصهيونى بالقاهرة.

وانتفض الأحرار فى مسيرة حاشدة بالقاهرة بشوارع مدينة نصر، بعد صلاة الجمعة، امتدادا للحراك الثوري، وهتفوا بسقوط حكم العسكر، كما نددوا بإعادة افتتاح سفارة الكيان الصهيوني بالقاهرة، مطالبين برحيل العسكر، وعودة الحقوق المغتصبة، وإعدام قادة العسكر.. وعصابته.

جابت المسيرة عددًا من الشوارع بمشاركة من الأهالى وشباب الحركات الثورية، رافعين علم مصر وصور الرئيس محمد مرسى، وشارات رابعة العدوية، وصور الشهداء والمعتقلين، وعودة افتتاح سفارة للكيان الصهيونى بالقاهرة.

لم تغب حلوان عن المشهد الثوري المستمر من سنتين؛ حيث تجمع ثوار حدائق حلوان الأحرار أمام مسجد نور اليقين بمنطقة حدائق حلوان.

انطلق الثوار بفعالية رافضة للانقلاب جابت خلالها شوارع منطقة حدائق حلوان، وسط ترحيب وتفاعل الأهالى والمارة.

كما انتفض ثوار بني سويف صباح اليوم وحتى عقب صلاة الجمعة بعدة فعاليات متنوعة، كان أبرزها من ببا وبني حدير وأشمنت مشاركة في أسبوع “الثورة تلبي مطالب الجماهير”، استمرارا للحراك الثوري المناهض لانقلاب العسكر، وتنديدا بتردي أحوال البلاد وتفاقم المشكلات.

واستمرارا للحراك الثوري المستمر من عامين، انتفض ثوار العامرية بالإسكندرية وخرجوا في مظاهرة صباح يوم الجمعة منددة بحكم العسكر وجرائمه المتصاعدة ضد رافضي الانقلاب، كما ردد المتظاهرون هتافات غاضبة من التردي غير المسبوق الذي تشهده البلاد أمنيا واجتماعيا واقتصاديا، مطالبين برحيل دولة العسكر ومحاكمة مجرميهم.

كما انتفض ثوار المندرة في تظاهرة صباحية جابت شوارع منطقة المندرة، مطالبين بسقوط حكم العسكر الفشلة، ورافضين لجرائم سلطتهم القمعية، ندد المشاركون بسوء الأحوال المعيشية وحالة الخراب الاقتصادي

انتفض ثوار أبوكبير والعدوة بههيا والخضارية بالإبراهيمية وديرب نجم وزهر شرب والعزازية بمنيا القمح عقب صلاة جمعة اليوم فى مسيرات حاشدة ووقفات مشاركة استمرارا للحراك الثورى المناهض لانقلاب العسكر وتنديدا بتردى أحوال البلاد وتفاقم المشكلات وافتتاح سفارة الكيان الصهيونى بالقاهرة.

واصل ثوار دمياط حراكهم الثورى المناهض لانقلاب العسكر ونظموا عددًا من الفعاليات المتنوعة اليوم، كان أبرزها من كفر البطيخ والبصارطة بمسيرات ووقفات وسلاسل بشرية ضمن الحراك الثوري المستمر، وتأكيدًا لتواصل النضال والحراك الثورى حتى عودة جميع الحقوق المغتصبة.

 

 

*الإهمال وراء ضحايا الكعبة وسقوط رافعة الموت عليهم

الإهمال هوالمتهم الأول فى حادث سقوط الرافعة الميكانيكية على حجاج ومعتمرى بيت الله الحرام ، الذى راح ضحيته 87 قتيلا ، وإصابة المئات من أبناء المسلمين بشتى بقاع العالم !!

هبوب الأعاصير وهطول الأمطار ليس بالمرة الأولى فى البيت الحرام وقد غرقت الكعبة بمياه السيول فى عصورعديدة ولم تحدث تلك الخسائر البشرية !! تقصير خبراء الطقس وهيئة الأرصاد السعودية ، فى إطلاق التحذيرات الأولية بإنقلاب طارئ فى العوامل الجوية موضع إتهام .

فمن غير المعقول أن يعرف البحارة بحدوث نوات وتقلبات بالجو والبحروأمواج رهيبة من خلال الأجهزة الحديثة ، وهيئة الأرصاد السعودية محلك سر وكأن أرواح رعايا دول العالم لا ثمن لها ! تقصير صارخ لأجهزة الدفاع المدنى وتراخى غير محدود لعدم إعلان حالة الطوارئ بالحرم فور تغير الطقس وهبوب الأعاصير والعواصف تحسبا لحدوث كوارث ، وتوفير الحماية الكاملة لضيوف المملكة !!

التقصيرالأشد للشركات الهندسية المنفذة لأعمال التوسعة بحرم الكعبة المشرفة ، لأن الرافعات الميكانيكية تعمل إليكترونيا صعودا وهبوطا ، فكيف تترك معلقة فى عنان السماء ، دون إتخاذ الإحتياطات اللازمة بهبوطها آليا أو ميكانيكيا ، لتكون فى أقرب مستوى من مبانى الحرم ، لتأمين أرواح الحجاج والمعتمرين الذين جاءوا من كل فج عميق !!

أهالى ضحايا الإهمال فى أشرف بقع الأرض المقدسة لن يسمن معهم ولا يغنى من جوع .

التصريح الرسمى المستفزالذى تردده وسائل الإعلام منذ الإعلان عن الكارثة ، بأن ولى العهد السعودى يتابع الموقف أولا بأول ، بدلا من الإعلان عن إتخاذ إجراءات رادعة تجاه المقصرين وصرف الدية الشرعية لكل متوفى وتعويض المصابين ، والتواصل مع عائلاتهم بدولهم !!!

 

*اسماء المصابين من المصريين في حادث الحرم

كشف محمد شعلان رئيس بعثة الحج السياحى عن بعض أسماء المصابين من الحجاج المصريين فى حادث الحرم المكى. وقال إن المصابين هم:

1- هشام حسن عباس

2- محمود السيد محمد سعيد

3- محمد على محمد عثمان

4- محمد على محمد على العوض

5- محمود عثمان محمد مصطفى “حاج سياحة وأصيب بكسر فى الساق، وتم علاجه وخرج من المستشفى الآن

6- مديحة على عبد البديع “تأشيرة زيارة”

فيما قال اللواء سيد ماهر الرئيس التنفيذى لبعثة الحج إنه من بين المصابين كل من

7- عبد السلام عبد الواحد عبد الحميد “من حجاج القرعة“.

8- صلاح السيد وعبد العاطى “غرزة فى الرأس“.

9- سمير عبد العزيز محمد “من حجاج التضامن”، وأصيب بكثر فى الحوض ومتواجد بمستشفى الششة بمكة.

 

 

* السيسي استقبل علي مملوك

قالت صحيفة “الأخبار”، التابعة لحزب الله، إن رئيس مكتب الأمن القومي السوري اللواء علي مملوك زار القاهرة “بعيدا من الأضواء”، في الثلث الأخير من شهر آب/ أغسطس المنصرم، والتقى عددا من كبار المسؤولين في الجيش والاستخبارات والأمن؛ إذ توجت الزيارة باستقبال زعيم الانقلاب عبد الفتاح السيسي للمسؤول السوري.


وأكّدت الصحيفة -نقلا عن “مصادر مطلعة”- أن الزيارة “كانت ناجحة جدا”، وأن الطرفين “راضيان عن نتائجها“.

وأشارت الصحيفة إلى أن زيارة مملوك “تأتي في سياق مختلف يمليه موقع الرجل ودوره السياسي الذي يتجاوز التنسيق الأمني التقني البحت”؛ إذ نقلت الأخبار عن “مصادرها المطلعة” أن مملوك “بحث مع مضيفيه المصريين في التعاون الأمني بين البلدين في مواجهة الإرهاب، وفي آفاق الحل السياسي في سوريا، والمبادرات المطروحة، وخطة المبعوث الدولي ستيفان دي ميستورا، والمساعي لعقد موسكو 3″، مشيرة إلى أنه جرى التوافق على “ضرورة أن تلعب مصر دورا أكبر في الشأن السوري، لما تشكله سوريا من عمق استراتيجي للأمن القومي المصري“.

وبحسب مصادر الصحيفة، فقد سمع مملوك من المسؤولين المصريين تأكيدات بأن القاهرة ترى أن الحل للأزمة السورية لا يمكن إلا أن يكون سياسيا، وأنها تعتبر أن البلدين يواجهان عدوا مشتركا يتمثل في جماعة الإخوان المسلمين، (وضمنا تركيا)، التي تشكل خطرا على مصر أكبر مما تشكله على سوريا“.

وأبلغ المسؤولون المصريون ضيفهم السوري، بحسب “الأخبار”، أن “القاهرة مؤمنة بأن النظام في البلدين يرتكز على قوة جيشيهما، اللذين يشكّلان قاعدة أساسية للحكم فيهما”، وهي، بالتالي، لا ترغب في أن ترى في سوريا تكرارا لتجربتي العراق وليبيا، “وطالما أن الجيش متماسك ستبقى الدولة السورية قائمة، وأي انهيار للجيش السوري سيعني أننا دخلنا عصر التقسيم في المنطقة. لذلك، فإن مواجهة التقسيم تبدأ من سوريا“.

وعلمت “الأخبار” أنه تم الاتفاق خلال الزيارة على إعادة تفعيل العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وصولا إلى إعادة تبادل السفراء قريبا، مشيرة إلى أن مصادر لفتت أخيرا إلى أن “القاهرة تستعد لتسمية الدبلوماسي أحمد حلمي، الذي كان في عداد طاقم سفارتها في بيروت قنصلا عاما مصريا في سوريا“.

وكانت دمشق سحبت في شباط/ فبراير 2012 سفيرها في القاهرة يوسف الأحمد، بعدما استدعت مصر نظيره في سوريا شوقي إسماعيل للتشاور، في سياق الحصار الدبلوماسي الذي فرضته دول عربية وغربية، على رأسها السعودية ودول الخليج، على سوريا؛ بذريعة “رفضها الانصياع لقرارات الجامعة العربية لحل الأزمة“.

وأكّدت المصادر أن المؤسسة العسكرية المصرية أبدت اعتراضها يومها على قرار حكومة مرسي، باعتباره “مخالفا للعقيدة العسكرية المصرية التي تعتبر أن الدفاع عن مصر يبدأ من سوريا”، وقد كُلّف الأحمد، الذي عُيّن لاحقا عضوا في القيادة القطرية لحزب البعث، بمتابعة الشأن المصري من دمشق.

واحتفت الصحيفة بزيارة مملوك للقاهرة، قائلة إن الزيارة “تزامنت “مع انفتاح إعلامي مصري على دمشق تمثّل في زيارة وفد إعلامي كبير، بالتنسيق مع الخارجية المصرية، في 20 آب/ أغسطس الشهر الماضي، للعاصمة السورية، حيث التقى عددا من المسؤولين، وجال على بعض المحافظات السورية“.

وخلال الزيارة، أجرى وزير الخارجية وليد المعلم حوارات مع رؤساء تحرير صحف مصرية، ومع قناة “النهار”، في أول إطلالة لمسؤول سوري على التلفزيون المصري منذ خمس سنوات، داعيا القاهرة إلى لعب دور في حل الأزمة السورية، وكشف عن تعاون أمني مشترك لمكافحة الإرهاب، وهاجم تركيا وجماعة الإخوان المسلمين.

وتأتي زيارة مملوك للقاهرة بعد زيارته الأخيرة إلى الرياض الشهر الماضي، التي أعلنت عنها واحتفت بها صحيفة “الأخبار” كذلك، وقالت خلالها إن مملوك التقى محمد بن سلمان، ولي ولي العهد ووزير الدفاع السعودي، دون تأكيد أو نفي رسمي من الطرفين السوري أو السعودي لهذه الزيارة.

 

*“الإخوان الإسرائيليين” في حلقة جديدة لـ جوتيوب

استعرض جوتيوب في حلقة جديدة له بعنوان “الإخوان الإسرائيليين” تعليق القناة الثانية الصهيونية عن أن إعادة فتح السفارة يأتي ضمن التطورات الإيجابية للعلاقات الدبلوماسية مع مصر، بعد إعادة فتح سفارة الكيان الصهيوني بعد غلقها لمدة 4 سنوات بعد ثورة 25 يناير.

واستعرض “يوسف حسين” تعليقات بعض مؤيدي السيسي، ومنها السفير المصري حاليا راح إسرائيل بأوامر من “الإخوان”، “معظم الإسرائيليين من الإخوان“.. هذه الإجابات التي تنمّ عن جهل وعدم معرفة بأي بديهيات في العلاقات المصرية الصهيونية.

 

*معارضو الانقلاب ينددون بافتتاح السفارة الإسرائيلية وبحكم العسكر

أطلق رافضو الانقلاب العسكري في مصر فعاليات ثورية، أمس الجمعة، استكمالاً لأسبوع “الثورة تلبي مطالب الجماهير”، وسط مشاركة شبابية ونسائية واسعة، وتصدرت الفعاليات الهتافات الرافضة إعادة افتتاح مقر السفارة الاسرائيلية بالقاهرة.
وشهدت محافظة الشرقية، شرق مصر، ثماني فعاليات صباحية، تنوعت بين السلاسل البشرية والوقفات الاحتجاجية والمسيرات، في مدن فاقوس والإبراهيمية وأبو حماد وأولاد صقر وههيا والحسينية ومنيا القمح وبلبيس.

وشهدت مدن البحيرة، وبركة السبع بالمنوفية، والرياض ومطوبس بكفر الشيخ والعياط بالجيزة، تظاهرات صباحية، نددت باستمرار سياسة التصفية الجسدية للمعارضين، مطالبين بعودة الشرعية واحترام إرادة الشعب المصري.
ورفع المتظاهرون علم مصر، وصور الرئيس المنتخب محمد مرسي، وشارات رابعة العدوية، وصور الشهداء والمعتقلين، مجددين دعوتهم للقوى الوطنية للاصطفاف الثوري، ووقف نزيف الانتهاكات وإنقاذ البلاد مما آلت إليه.
كما واصل معارضو السيسي فعالياتهم الاحتجاجية بمنطقة المعادي، جنوب القاهرة، ونظموا مسيرة صباحية هتفت بسقوط حكم العسكر، انطلقت من أمام مسجد الإمبابي، وجابت عدداً من الشوارع بمشاركة من الأهالي وشباب الحركات الثورية و”نساء ضد الانقلاب“.
وفي الإسكندرية، انطلقت أمس الجمعة مسيرات رافضة للانقلاب في عدة مناطق؛ للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين وعودة الشرعية الدستورية للبلاد.
ورفع المشاركون في التظاهرات التي انطلقت بمناطق المنتزه والرمل والعوايد شرق الإسكندرية، وبكل من برج العرب والعامرية غرب المدينة، صور مرسي وشعار التضامن مع ضحايا مجزرة ميدان رابعة العدوية، ولافتات تطالب بالقصاص لدماء الشهداء.
وردد المتظاهرون شعارات مناوئة للقضاء، ونظام السيسي وعمليات التصفية الجسدية التي يمارسها ضد خصومه السياسيين، وقيادات “الإخوان المسلمين، وأخرى تدعو الجيش للعودة إلى ثكناته والابتعاد عن العمل السياسي.
كما ندد المشاركون خلال المسيرات التي شهدت مشاركة واضحة من الشباب والنساء، بتجاوزات الشرطة ضد المتظاهرين السلميين، وبالأحكام التي صدرت ضد معارضي الانقلاب والرئيس مرسي.
وطالب المحتجون خلال المسيرات إطلاق سراح المعتقلين السياسيين، ووقف التعذيب داخل السجون ومقار الاحتجاز، وتطهير القضاء ممن وصفوهم بقضاة العسكر، ووقف تنفيذ أحكام الإعدام الصادرة بحق الآلاف من رافضي الانقلاب.
وتنطلق في محافظات مصرية عدة تظاهرات يومية بالتنسيق مع “التحالف الوطني لدعم الشرعية”، ضمن الاحتجاجات التي تشهدها مصر منذ الانقلاب العسكري في يوليو/تموز 2013 عندما أطاح وزير الدفاع وقتها عبد الفتاح السيسي، الرئيس الحالي، بمحمد مرسي أول رئيس منتخب بعد الثورة التي أنهت حكم الرئيس حسني مبارك.

 

*غضبة الغلابة والمظلومين”.. شعار رفعه متظاهرون معارضون

خرجت مظاهرات معارضة، اليوم الجمعة، في القاهرة، وعدة مدن مصرية، تحت شعار غضبة الغلابة والمظلومين”، منددة بارتفاع الأسعار، وتزايد أعداد المعارضيين المحبوسين.

وحتى عصر اليوم الجمعة، لم يصدر “التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب”، المؤيد لمحمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيًا في مصر،  بيانه الأسبوعي المعتاد صدوره يوم الخميس من كل أسبوع عبر الصفحة الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، بحسب مراسل الأناضول.

ولم يقدم التحالف سببًا أو تفسيرًا لغياب الدعوة للمرة الثانية، خلال شهر لمظاهرات باتت شبه يومية وأسبوعية منذ إطاحة الجيش بمرسي من الحكم في 3 يوليو/ تموز 2013.

وتحت شعار “غضبة الغلابة (الفقراء) والمظلومين”، خرجت مظاهرات في القاهرة في مدينة نصر (شرقي القاهرة)، والمعادي (جنوبي العاصمة)، منددة بارتفاع الأسعار، وزيادة عدد المعتقلين في السجون المصرية”.

وفي الجيزة، غربي القاهرة، خرجت مظاهرات في مناطق كرداسة، وناهيا، والهرم، مرددين هتافات ضد النظام المصري، مستنكرين تدني الأحوال المعيشية.

وبحسب مراسلة الأناضول، في الإسكندرية (شمال مصر)، ردد متظاهرون، هتافات منددة بالأسعار، فيما رفع آخرون صورًا لمرسي، ولمعارضين محبوسين.

وفي محافظة الغربية (شمال مصر)، ألقت أجهزة الأمن القبض على 8 متظاهرين، بحسب مراسل الأناضول، إثر تفريق مسيرات خرجت فى عدد من قرى ومراكز المحافظة، رفعوا خلالها شارات رابعة، مطالبين بالإفراج عن زملائهم المعتقلين.

وبحسب مراسلي الأناضول، خرجت مظاهرات معارضة في عدة مدن ببني سويف، والمنيا (جنوب)، والقليوبية، والشرقية، والبحيرة (شمال).

ورفع المحتجون صورًا لمرسي، وشارة رابعة، ولافتات تندد بسوء الأحوال المعيشية والغلاء، ورفض قانون الخدمة المدنية.
ونظم معارضون بمحافظتي الدقهلية ودمياط (شمال)، مظاهرات تحت عنوان “أوقفوا الإعدام”، للمطالبة بوقف أحكام الإعدام بحق معارضين للسلطات المصرية.

 

 

*حاميها حراميها”.. سرقة 50 كيلو “ذهب خام” من مصلحة “سك العملة

قررت النيابة المصرية، اليوم الجمعة، حبس موظف بمصلحة سك العملة الرسمية بالبلاد، 4 أيام علي ذمة التحقيقات الجارية في واقعة سرقة نحو 50 كليو جرام ذهب، من المصلحة، بحسب مصدر قضائي.

وكشفت التحقيقات الأولية للنيابة، أن “الموظف المسئول عن حفظ المفاتيح بالمصلحة (أمين المخزن)، متورط فى ارتكاب الواقعة، خاصة وأن الأبواب بأكملها سليمة ولا يوجد كسر فيها“.
وإثر مواجهة النيابة العامة، للمتهم بارتكابه الواقعة، أنكر تمامًا معرفته أو صلته بالحادث، مؤكدًا أنه يعمل منذ سنوات عديدة فى المصلحة، وملف سلوكه يشهد له بذلك، فقررت النيابة حبسه على ذمة التحقيقات.
وفي بيان صدر اليوم عن وزارة الداخلية، قالت، إنها تمكنت اليوم من ضبط مرتكبي الواقعة، وبحوزتهم المسروقات، عقب بلاغ أمس الخميس، من أمين مخزن خامات الذهب والفضة بمصلحة سك العملة، بسرقة كمية من السبائك والمشغولات الذهبية والفضية، من داخل الخزينة الكائنة بمكتبه، وذلك عقب عودته من إجازته الدورية.

وكشف بيان الداخلية، أن وراء الواقعة عامل على علاقة برئيس قسم السحب بالمصلحه، وباعتياد زميله أمين الخزينة بالاحتفاظ بالمفاتيح داخل درج مكتبه، وقيامه بإجازة دورية، فخطط مع العامل لسرقة محتويات الخزينة، وقام بتسليمه أدوات ارتكاب الواقعة، ومفتاح إحدى الحجرات المجاورة للخزينة، حتى يتمكن من الدخول دون تصويره عن طريق كاميرات المراقبة، وأرشده عن مكان المفاتيح.

وقال البيان، إنه “بتاريخ 7 سبتمبر/أيلول الجاري، عقب انصراف العاملين والموظفين من المصلحة، قام العامل المذكور بكسر البابين بالأدوات المسلمة إليه واستولى على 31 سبيكة ذهبية، و4 سبائك فضية، عيارات مختلفة، وكمية من العملات التذكارية، والمشغولات الذهبية، وقام بإخفائها بغرفة رئيس القسم لإخراجها تباعًا بمساعدته، كما تمكن من إخراج 15 سبيكة ذهبية فى سيارته، باع 5 سبائك منها لصاحب محل مصوغات ذهبية بمنطقة الصاغة بالقاهرة، بواسطة صائغ آخر بدائرة قسم مدينة نصر، وقام بإخفاء 10 سبائك ذهبية بمسكن شقيقه“.

وأشار البيان، إلى أنها ألقت القبض على العامل وشقيقه، ورئيس قسم السحب بالمصلحة، وضبط صاحبي محل مصوغات ذهبية.

وكان هاني قدري دميان، وزير المالية المصري، قال في تصريحات صحفية، إن مصلحة سك العملة، تعرضت لعملية سرقة كبيرة، باختفاء كميات كبيرة تقدر بـ 50 كيلو من الذهب الخام، جرى اكتشافها أمس الخميس.

ومصلحة  سك العملة بمصر تم إنشاءها لسد احتياجات التداول المحلى، ولم يقتصر نشاطها على سك العملات المتداولة فقط، بل امتد ليشمل سك وتسويق وبيع العملات التذكارية، التي تصدرها المصلحة للمناسبات القومية المختلفة.

 

 

*800 جنيه زيادة في أسعار الأعلاف بسبب أزمة الدولار

كشف علي الدهراوي -مدير الشركة العمومية للدواجن في المنصورة- عن ارتفاع أسعار الأعلاف بالسوق المحلي بشكل غير مسبوق؛ بسبب فشل حكومة الانقلاب في حل أزمة الدولار.
وقال الدهراوي -في تصريحات صحفية- إن أزمة الدواجن وصلت إلى الذروة بعد استمرار تجاهل الحكومة، مشيرا إلى أن سعر العلف أصبح مبالغا فيه، حيث قفزت أسعار الطن من 3600 جنيه إلى 4400 جنيه، بارتفاع قدره 800 جنيه، وذلك بسبب ارتفاع أسعار الدولار.
وحذر من موجة ارتفاعات في أسعار الدواجن خلال الفترة المقبلة، حال استمر ارتفاع أسعار الأعلاف؛ مؤكدا أن المستهلك النهائي هو من سيتحمل أي ارتفاعات في الأسعار.

 

 

*صمت مصري مريب رغم تأخر تسلم التقارير الفنية حول “سد النهضة“!

أسبوع مر دون أن تحرك مصر ساكنا، على موعد تسلم التقرير الفني النهائي للمكتبين الاستشاريين الهولندي والفرنسي، حول سد النهضة، والمقرر تسلمهما السبت الماضي، بينما يواصل السيسي هروبه من مسئوليته بالبحث عن بدائل تحلية المياة في سنغافورة

أثار الصمت المصري ردود أفعال غاضبة لدى الخبراء، مؤكدين أنّ التأخر في عدم اتخاذ أي إجراء سيكون له تداعيات سيئة.

وفي السياق، حذر وزير الري المصري الأسبق، محمد نصر علام، من خطورة عدم ورود رد بما يطمئن الحكومة المصرية من جانب إثيوبيا، مؤكداً أن لدى أديس أبابا نوايا أخرى لم تدركها الحكومة حتى الآن.

ووفقاً لعلام، فإن “تراخي الدولة المصرية في هذه القضية، التي تعد أمناً قومياً للبلاد، ستحول نهر النيل إلى ترعة (قناة) بسبب سد النهضة، وبالتالي ستدخل البلاد في شح مائي نتيجة استمرار إثيوبيا في بناء السد وإضاعة الوقت في المفاوضات”.

ونبه علام إلى أنّ “التفاوض مع أديس أبابا يجب أن يكون انتهى، كونه ليس له فائدة أو مردود إيجابي في ظل استمرارها في عملية البناء”. كما لفت إلى أن مصر أضاعت حقوقها بعدما اعترفت بالسد من قبل من دون التحفظ على السعة أو الارتفاع، وأن أي مفاوضات تجريها في الوقت الحالي بهذا الشأن لن تسهم في أي نجاح بل تؤكد الفشل“.

وطالب وزير الري المصري الأسبق “بضرورة البحث عن حل يساعد مصر في التصدي لأضرار السد، لإنقاذ ما يمكن إنقاذه قبل فوات الأوان، من خلال مسار سياسي يقوده وزير الخارجية”.

وأوضح علام، في تصريحات اعلامية، أن “استمرار هذا المسار العقيم في المفاوضات التي تمت بين مصر والسودان وإثيوبيا لأهم قضية مصرية سيؤدي بالبلاد إلى كارثة مائية، وانهيار أنواع الحياة كافة في البلاد”، متوقعاً أن تقوم إثيوبيا ببناء سدود أخرى عدة على النيل الأزرق للتحكم أكثر في مياه النيل.
من جهته، أشار أستاذ المياه في جامعة القاهرة، نادر نورالدين، إلى أن الوضع خطير وأن إثيوبيا استطاعت أن تنجح بامتياز في تخدير حكومتنا، بينما استمرت في عملية البناء وحققت ما تحتاجه وهو قيام السد، بحصولها على الموافقة من مصر وعدم اعتراضها على فكرة إنشاء السد، ولا سيما بعدما تأكدت من ضعف المفاوض المصري، بسبب عدم قدرته على إدارة المفاوضات، وأنه يقدم فقط التنازلات عن حقوق مصر“.

ووفقاً لنور الدين فقد استطاعت إثيوبيا “ببراعة إلهاء الجميع فيما أطلقت عليه التقرير الفني المشترك من المكتب الفرنسي والهولندي لتنفيذ الدراسات الفنية الخاصة بتأثير السد على دولتي المصب وهي السودان ومصر، واستمرت في عمليات البناء علناً من دون أن يقف في وجهها أحد”، معتبراً أنّ “فكرة إقامة السد، فكرة قديمة، جاءت للسيطرة على المياه الموجهة لمصر“.

ونوّه نور الدين إلى أن “الحل الأمثل للمشكلة هو اللجوء إلى محكمة العدل الدولية لعرض وجهة النظر المصرية حول بناء السد ومدى تأثيره على حصة مصر من مياه النيل”، مشيراً إلى أن “مصر ستعاني من الشح المائي في حالة اكتمال سد النهضة وتشغيله”، ومؤكداً أن “أي اجتماعات مقبلة أو مفاوضات مصيرها الفشل“.

 

 

*لماذا أضاف البنتاجون 75 مجندًا أمريكيًّا بسيناء؟

في 3 سبتمبر الماضي وقع انفجار بشبه جزيرة سيناء، مما أدى إلى إصابة عدد من مجندين حفظ السلام الدولية هناك، وسط تستر الجانب المصري على تفاصيل هامة فيه وتجاهل إعلامي لتبعات ما حدث وآثاره المتوقعة، يأتي ذلك التجاهل الإعلامي جنبا إلى جنب مع غياب لتفاصيل وتعليقات رسمية مصرية، على عكس الجانب الأمريكي، وفي هذا التقرير نسلط الضوء على تفاصيل ما حدث وتباين التعامل الظاهر من مصر و أمريكا، وطبيعة تكوين قوات حفظ السلام الدولية بسيناء، وتبعات ذلك الحادث عليها، الذي انتهى في النهاية بإضافة 75 مجندا أمريكيا بسيناء:

 

1- ما الذي حدث؟

في يوم الخميس الماضي 3 سبتمبر 2015 أصيب 6 عسكريين من قوات حفظ السلام المتعددة الجنسيات، إثر انفجار عبوة ناسفة في السيارة التي كانوا يستقلونها، وتم نقلهم إلى داخل المعسكر للعلاج ، ووقع هذا الانفجار بمنطقة الجورة جنوبي الشيخ زويد على الحدود المصرية الإسرائيلية، حيث يتمركز في تلك المنطقة القاعدة العسكرية لقوات حفظ السلام التي نادرا ما تتعرض لهجمات الجماعات المسلحة بسيناء.

وترجح عدد من المصادر أن الهجوم كان يستهدف قوات الجيش، ولكنه أصاب قوات حفظ السلام عن طريق الخطأ، ولم تعلن أي جهة مسئوليتها عن الحادث.

جاءت تلك المعلومات من مصادر “غير رسمية” بسيناء نقلها موقع الأهرام الحكومي، ووكالة رويترز الإخبارية، ولم يتحدث المتحدث العسكري المصري عن الخبر بالأساس حتى اليوم!

 

2- تفاصيل الحادثة لم تكتمل بعد

هكذا جاءت الرواية المصرية والعربية للحادثة، فيبدو أن موقع الأهرام المصري كان أول من كتب عن الحادثة، ونقلت عنه وسائل إعلام ناطقة بالعربية، ولم تتحدث تلك الرواية برُمتها عن هوية المصابين وجنسياتهم وتبعات الانفجار وما قد يحمله من دلالات، وهو ما لم تتجاهله “الرواية الأمريكية” للحادثة.

إذ أفادت مواقع أمريكية أنه من بين العسكريين الستة المصابين، 4 أمريكان و2 من فيجي، وقد تم نقلهم بطيارة هيلكوبتر لتلقي العلاج بإسرائيل.

ويروي المتحدث العسكري الأمريكي بالبنتاجون تفاصيل الحادثة بعد وقوعها مباشرة: “أن هناك انفجار أصاب 2 من فيجي، وعندما جاء الأربعةجنود الأمريكيين لمساعدتهم وقع انفجار ثان أصاب الجنود الأمريكين.. وكانت الإصابات لا تؤدي إلى الموت وتم نقل الجنود جوا لإسرائيل وهم بحالة جيدة الآن”.

وذكر المركز الإعلامي “لقوات حفظ السلام متعددة الجنسيات ” أن الجنود المصابين تابعون لوحدة تسمى “قوة مهمة سيناء” والتي تقع تحت القيادة المركزية للجيش الأمريكي، والتي تراقب عمليات الجيش في الشرق الأوسط.

 

3- ما هي قوات حفظ السلام الدولية بسيناء؟

تم تكوين قوات حفظ السلام متعددة الجنسيات في أعقاب اتفاقية السلام بين مصر وإسرائيل بكامب ديفيد 1979، وفي 1982 تم إمداد الحدود المصرية الإسرائيلية بقوات دولية لحفظ معاهدة السلام، ومتباعة سير المعاهدة بين الطرفين وتوثيق الانتهكات وكتابة تقارير دورية عن مدى التزام الطرفين المصري والإسرائيلي بنصوص معاهدة كامب ديفيد.

وتتكون تلك القوات من 12 جنسية مختلفة ويصل عددهم إلى 1850 شخصا عسكريا ومدنيا أكثريتهم من أمريكا تحت وحدة تسمى “قوة مهمة سيناء” والتي تقع تحت القيادة المركزية للجيش الأمريكي، والتي تراقب عمليات الجيش في الشرق الأوسط وتتكون مما لا يقل عن 600 عسكري، من منقسمين إلى 3 وحدات صغيرة: كتيبة مشاة تتكون من 425 مجند، وكتيبة دعم صغيرة تتكون من حوال 225، بالإضافة إلى مقر يضم حوالي 40 موظفا، وبشكل عام يتسلح العسكريون في قوات حفظ السلام بأسلحة خفيفة.

 

4-ردود أفعال أمريكية

نحن ندرس إذا ما كان هناك حاجة لاتخاذ تدابير إضافية لحماية القوات، ومن الممكن أن يتضمن ذلك جلب معدات إضافية إذا لزم الأمر.. المتحدث العسكري الأمريكي.

زادت المخاوف الأمريكية من الأوضاع الأمنية بسيناء، والتي قد تهدد حياة قوات حفظ السلام الدولية والجنود الأمريكيين بتلك القوات، تحت مبررات قلة عددهم نسبيا وضعف تسليحهم فهم مسلحون بأسلحة خفيفة فقط.

وأعرب البنتاجون (وزارة الدفاع الأمريكية) عن قلقه من تدهور الأوضاع الأمنية بشبه جزيرة سيناء؛ حيث تتعرض القوات المصرية ومتعددة الجنسية للخطر.

وبحسب المتحدث العسكري الأمريكي فإن المنطقة التي تتمركز فيها قوات حفز السلام الدولية، تقع على بعد 10 أميال غرب الحدود المصرية الشرقية مع إسرائيل، وشهدت في الشهور الأخيرة الماضية هجمات متعددة بقنابل بدائية الصنع أدت إلى مقتل عدد من الجنود المصريين.

وبحسب مصادر عسكرية أمريكية فإن المسئولين الأمريكيين يتشاورن مع الجانب المصري والإسرائيلي والقوات المتعددة الجنسيات، لإمكانية عمل تغييرات محتملة وهو ما لم يتم إعلانه من الجانب المصري.

 

5- أمريكا ترسل 75 مجندا أمريكيا إضافيا إلى سيناء

ويبدو أن التشاورات تحولت إلى أفعال في أرض الواقع، إذ أعلن البنتاجون أمس 10 سبتمبر عن إرسال 75 مجندا أمريكيا إضافيا لتعزيز أمن قوات حفظ السلام، الذين تمت مهاجمتهم الأسبوع الماضي، وقال المتحدث باسم البنتاجون “بتر كوك”: “نحن الآن قلقون، وعلى رأس أولوياتنا أمن وسلامة الأفراد الأمريكان هناك” وشملت تلك الإمدادت فرق مشاة وفرق جراحية مجهزة جيدا.

وذكر المتحدث العسكري الأمريكي أن هناك أكثر من 700 مجند أمريكي يتمركز معظمهم في المنطقة الجنوبية لشبه جزيرة سيناء.

 

6- ردود أفعال مصرية

لم تظهر ردود أفعال رسمية صريحة مصرية على الحادثة أو تبعاتها ودلالاتها، ولكن يرجح محللون أن ردود الأفعال المصرية الرسمية وإن لم تظهر إعلاميا على السطح بتصريحات رسمية، فإنها قد تبلورت على شكل عمليات عسكرية ضد ما يصفهم المتحدث العسكري ب”العناصر الإرهابية والتكفيرية بسيناء” لإظهار سيطرة الجيش على الأوضاع الأمنية هناك.

إذ أعلن المتحدث العسكري بعد أيام قليلة من الحادثة -في 8 سبتمبر- عما يسمى بعمليات “حق الشهيد” والتي أدت إلى مقتل “105 عنصر تكفيري” حتى اليوم وفقا للصفحة الرسمية للمتحدث العسكري على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، وتأتي تلك العمليات الهجومية بعد انقطاع استمر أكثر من شهر تقريبا، إذ كانت آخر العمليات الهجومية العسكرية ضد ما يسمى “البؤر الإرهابية” في يوليو الماضي.

 

 

*قبل ساعات من “مليونية الموظفين” بمصر ترتيبات لمواجهتها أمنيّاً

قبل ساعات من انطلاق “مليونية الموظفين” ضد قانون” الخدمة المدنية، شهدت ‏أروقة وزارة الداخلية المصرية عدة اجتماعات، خلال الساعات الماضية، بين كافة قطاعات الوزارة لمواجهة تلك المليونية، خاصة ‏وأن هناك تخوّفاً من أن تكون بداية لثورة جديدة.‏‏

وجرت عدة اتصالات مع القائمين على تلك المليونية لثنيهم عنها، إلا أن كل الاتصالات باءت بالفشل، فيما لم تتلق وزارة الداخلية ‏أية طلبات رسمية لتنظيم تظاهرات الغد، السبت، لكون الجهات المنظمة وعددها أكثر من 25 نقابة مستقلة تعلم جيداً أن الوزارة ‏سوف ترفض طلبهم.‏

وفي سياق متصل، جرت عدة اتصالات داخل الحكومة المصرية بين الوزارات المعنية بـ”قانون الخدمة المدنية”، الذي أصدرته ‏الحكومة، والذي يعد “سيفاً على رقاب العاملين بالدولة” لاحتواء الموقف قبل اشتعال الأزمة وقيام عدد من الفئات من العاملين ‏بالدولة بالانضمام لتلك التظاهرة وزيادة حدتها.‏

ورغم أن يوم غد إجازة رسمية في الدولة، إلا أن بعض الجهات الحكومية، التي تعمل في هذا اليوم مثل “مصلحة الشهر العقاري”، ‏تلقت تعليمات بتخفيض عدد العاملين، وتقليص عدد ساعات العمل لعدم انضمام أحد من العاملين لـ”المليونية”، رغم أن ذلك يكلف ‏الدولة خسائر تقدر بالملايين من الجنيهات.‏

ورفضت أجهزة الأمن أية تظاهرة في الميادين العامة في كافة المحافظات، وقامت بالدفع بتشكيلات أمنية وقوات من الأمن المركزي ‏والقوات الخاصة، لتأمين المنشآت الحيوية في كافة المحافظات.‏

وحمّل الداعون لمليونية رفض “قانون الخدمة المدنية” حكومة إبراهيم محلب مسؤولية وقوع أي ضحايا، أو اعتداءات قد ‏يتعرضون لها، وذلك بعدما تردد أن الحكومة قد تدفع بأهالي المنطقة للتصدي لتلك التظاهرة، وإيهام أصحاب المحالّ التجارية ‏بأن هؤلاء يرمون إلى قطع أرزاقهم وغلق محالهمّ التجارية، وطالبوا بالتصدي للمشاركين فيها.‏

وأكدت تنسيقية “تضامن” على صفحاتها، على مواقع التواصل الاجتماعي أن الحكومة فشلت في حل مشاكل الموظفين، وتلجأ ‏للعبة “المطبلاتية” باستخدام البلطجية، تحت مسمى “المواطنين الشرفاء”، قائلة: “حيلكم لن تثنينا عن إسقاط القانون… ومواطنو ‏مصر القديمة براء من أفعالكم”. وأعلن الداعون للتظاهرة تمسكهم بحقوقهم الشرعية في الاعتراض والاحتجاج على ما وصفوه ‏بقرارات الحكومة، مؤكدين العمل من أجل إسقاط القانون، وأنهم لن يتراجعوا عن مليونية 12 سبتمبر” التي تعد أولى الخطوات ‏لمواجهة القانون، حسب تعبيرهم.

وقالت “تنسيقية تضامن ضد قانون الخدمة المدنية”: “حرصنا على تحديد السبت كموعد للتظاهر ضد القانون، لأنه إجازة رسمية ‏للعاملين بالدولة” وأضافت: لسنا مسيسين، ومطلبنا الوحيد إسقاط القانون.‏

من جانبه قال طارق العوضي، مدير مركز دولة القانون، إن اختيار العاملين بالدولة مكاناً لتظاهراتهم وهو “حديقة الفسطاط” ‏للتعبير عن رفضهم قانون الخدمة المدنية، يأتي في إطار ما حدده القانون الذي ألزم بتخصيص مكان التظاهرة، مؤكداً أنه من ‏العيب أن تهدد الحكومة باستخدام العنف، رغم أن هؤلاء لهم مطالب محددة وهي إلغاء القانون الذي يرفضه كل العاملين بالدولة، ‏بسبب كثرة مواده التي هي في النهاية  “ضد الموظف”وسوف يؤدي تطبيقه إلى انتشار الرشوة والمحسوبية في البلاد. ‏

وقال العوضي إن أي تعد من جانب الحكومة، ممثلة في وزارة الداخلية، على أي عامل متضرر من القانون، أو ‏منعهم من الوصول إلى “حديقة الفسطاط”، مقر إقامة المظاهرة وهو أمر متوقع، يعد نوعاً من المخالفة، وضد الدستور الذي يؤكد ‏أن التظاهر حق لكل مواطن، منوهاً بأن تصريحات المسؤولين بوزارة الداخلية محاولة لبث الرعب في قلوب المعترضين على ‏قانون الخدمة المدنية، واصفاً إياها بالتصريحات الاستهلاكية، التي لن تؤثر على الموظفين، لا سيما أن الأمر لا يرتبط بمطالب ‏فئوية كما يدعي المسؤولون في الدولة ولا بأهداف سياسية، وإنما هي مطالب لصيقة الصلة بالحق في الحياة والعمل.‏

وحمّل وائل توفيق، المتحدث باسم “التنسيقية”، الحكومة مسؤولية تأمين مليونيتهم، مؤكداً أنها ستكون سلمية في مكان محدد داخل ‏حديقة الفسطاط، مشيرا إلى أن هناك 6.5 ملايين موظف في العمل الإداري بالدولة متضررين من هذا القانون، وقال: ” نحن ‏متمسكون بموقفنا برفض القانون وهو مطلبنا الوحيد”، مؤكداً أن تعنت الحكومة وعدم التحاور معنا في ‏الوصول إلى صيغة ترضي الطرفين، وراء اشتعال الأزمة”، مضيفاً: “هناك وزراء وراء اشتعال الموقف بين العاملين بالدولة ‏والحكومة”.‏

 

 

الحراك الثوري مستمر . . الاثنين 11 أغسطس . . السيسي يدنس الكعبة وينحني لعبد الله

السيسي ينحنيالحراك الثوري مستمر . . الاثنين 11 أغسطس . . السيسي يدنس الكعبة وينحني لعبد الله

شبكة المرصد الإخبارية

*نيويورك تايمز: السيسى يخشى تقرير هيومان رايتس عن رابعة

كشفت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية أن رفض السلطات المصرية دخول مسئولين بارزين بمنظمة هيومان رايتس ووتش يعكس قلق الحكومة من تقرير المنظمة الحقوقية والذي سيتناول العنف الذي مارسته الدولة في أعقاب انقلاب الجيش على أول رئيس منتخب ديمقراطيا في مصر.
ولفتت إلى أن تقرير المنظمة يركز أكثر على أحداث فض الاعتصام في 14 أغسطس 2013، عندما قامت القوات الأمنية بشكل وحشي، بتفريق اعتصام كبير لمؤيدي مرسي بالقرب من مسجد رابعة العدوية.
وتابعت الصحيفة الأمريكية: “ لم يمثل أي مسؤول أمني أو حكومي أمام العدالة على خلفية جرائم القتل والتي فجرت صراعا أهليا مستمرا، وقمعا حكوميا شمل إلقاء القبض على عشرات الآلاف من الأشخاص، بينهم إسلاميون ونشطاء يساريون “.
وتابعت: “ على مدار ذلك اليوم، قام قوات الأمن المركزي وجنود بقتل ما يربو عن 800 متظاهر، وصرح رئيس الوزراء المصري في ذلك الوقت أن عدد القتلى يبلغ زهاء الألف، في أسوأ حادث قتل جماعي بتاريخ مصر الحديث”.

*حسن ابو المجد يعتقل ام وطفلها فى المحلة بعد تعذيب طفله صغيرة للحصول على معلومات

هاجم رئيس مباحث المحلة الكبرى حسن ابو المجد منزل عائلات الباره واعتقل السيدة (خديجة البارة)وابنها ، تلميذ في الصف الثاني الاعدادي والى الان لا يعلم الى اين تم اقتيادهم .
كان ابو المجد قد داهم امس منزل الأستاذ أشرف فتحي لاعتقاله ولما لم يجدوه داهموا منزل أخت زوجته واختطفوا ابنتها مريم محمد عبد الحفيظ بالصف الثالث الاعدادي وضربوها ضرباً مبرحاً بالاستعانة بالبلطجية  لاجبارها للاعتراف بمكان تواجد خالتها ، حتى دلت عليه ، ثم تركوها وداهموا منزل خالتها حيث اختطفوها وطفلها .
كان ابو المجد قد اعتدى جنسياً على اطفال بالمحلة فى الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير ، كما حرق اجسادهم بالشماريخ .

*خبير تنموي : قناة السيسي الجديدة لا جدوى منها

قال الخبير التنموي، محمد أبو العزم، أن الرئيس المعزول، محمد مرسي، رفض حفر قناة موازية على عكس ما فعل الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأضاف أبو العزم، في تدوينة على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: “نأتي للمشروع الثاني وهو الذي ينال كل الضجة الإعلامية والخاص بحفر مشروع قناة السويس الجديدة، وهو المشروع الذي رفضته هيئة قناة السويس في عهد الدكتور مرسي بعد أن عملت الهيئة العديد من الدراسات لبحث جدوى عمل قناة موازية”.

 وتابع: «ثبت أنه لا جدوى من حفر القناة الموازية لها، فمسألة حفر القناة الجديدة هي أمر سهل لوجود أجزاء كبيرة منها محفورة من قبل، فهناك تفريعة البلاح وطولها 10 كيلو مترات بمحاذاة القناة، وتفريعة بورسعيد وطولها 37.5 كيلو مترًا، ولكن كان رأي هيئة قناة السويس أنه لا داعي لكل ذلك حيث إن الطاقة الاستيعابية للقناة الحالية كافية تماما لحركة الملاحة العالمية خلال السنوات المقبلة”.

واستطرد: «عدد السفن التي تمر من قناة السويس حاليًا يقارب العشرين ألف سفينة سنويًا،أي بمتوسط 50 سفينة يوميًا، ويمكن للقناة بوضعها الحالي أن تتسع لـ 80 سفينة يوميًا، وهذه الطفرة غير متوقعة في حركة الملاحة العالمية خلال العشر سنوات المقبل”.

يُذكر أن الخبير التنموي ينشر شهادات له عبر «فيس بوك»، وقد أكد من خلالها أن مشروع قناة السويس، قد بدأ فعلياً في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي، بحسب قوله.

 

*سلطات الانقلاب تزعم اعتقالها أحد أعضاء تنظيم القاعدة وآخر تابع لأنصار بيت المقدس

زعمت سلطات الانقلاب أن مباحث الدقهلية بالتنسيق مع مباحث الأمن الوطنى بالقاهرة تمكنت فجر اليوم، من ضبط احد أعضاء تنظيم القاعدة قبل قيامه بتنفيذ عمليات تابعة للتنظيم بمصر كما تمكنت من ضبط أحد اعضاء جماعة أنصار بيت المقدس والمتورط فى عدة عمليات ارهابية مؤخرا.
حيث وردت معلومات لضباط مباحث الأمن الوطنى بالقاهرة بوصول أحد اعضاء تنظيم القاعدة ويدعى محمد أحمد الريس 25 سنة من السودان مؤخرًا، وبحوزته أوراق تنظيمية وتعليمات لأعضاء التنظيم بمصر وأنه متواجد بمنزله بمدينة ميت سليسيل بمحافظة الدقهلية وبالتنسيق مع مباحث الدقهلية تمكنت القوات مدعومة بتشكيل من القوات الخاصة بالأمن المركزى من ضبط المتهم وضبط بحوزته أوراق تنظيمية وعمليات إرهابية تابعة لتنظيم القاعدة.
وزعمت تحريات مباحث الأمن الوطنى أن المتهم كان ضمن ” المجاهدين ” بسوريا، وأنه تلقى تدريبات عسكرية على يد قيادات من تنظيم القاعدة، ثم توجه إلى السودان لاستكمال التدريبات والإعداد لسلسلة عمليات إرهابية بمصر.
تم تحرير محضر بالضبط وأحيل المتهم للنيابة الكلية بالمنصورة ومنها إلى نيابة أمن الدولة العليا لاستكمال التحقيقات.
كما تمكنت قوات مباحث الدقهلية بالتنسيق مع الأمن الوطنى من ضبط احد اعضاء ” جماعة بيت المقدس” ويدعى أحمد عبد العزيز محرم 40 سنه مدرس من منزلة ببندر بلقاس.

*”الإخوان المنشقون” تعترف : كياناتنا وهمية

في اعتراف صريح لأول مرة أكد تحالف شباب جماعة الإخوان المنشقين أنه فعليًا لا يوجد شيء يسمى تحالفات أو حركات لشباب الإخوان المنشقين، وأنهم وحركة إخوان بلا عنف كيانات وهمية.
وقال تحالف الإخوان المنشقين، عبر صفحتهم الرئيسية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: نعلن ونؤكد لسيادتكم أن ما يسمي بتحالف شباب الإخوان المنشق كيان غير شرعي على الأرض، مضيفين “ولن نستمر في المشهد بهذا الكيان الوهمي الذي تم حله قبل ذلك ولا يوجد فيه من يمثل جماعة الإخوان من المنشقين ولكن سنستمر تحت رايته فقط من أجل المصالحة الوطنية.
كما أصدر بيانًا آخر يؤكد أن حركة إخوان بلا عنف هي الأخرى حركة وهمية يقوم عليها مجموعة من “النصابين”، على حد وصفهم، حيث قالوا: إنشاء هذه الحركة من المدعو أحمد يحيي وهو شخص عاطل حصل علي كلية الحقوق ولم يعمل حاول أن يحصل علي فرصة عمل لدي الدولة ولم يجد ومن هنا تم إنشاء هذه الحركة من أجل الحصول علي وظيفة والاقتراب من الدولة وهو معروف في جامعة وفي قريته أنه ليس من جماعة الإخوان أو من حزب الحرية والعدالة ومعروف أنه شاب عاطل وفاشل في حياته الشخصية.

ثانيًا..حسين عبد الرحمن شباب خريج كلية الحقوق عمل منذ فترة قصيرة جدًا وتزوج بعدها كان معروف عنده في القليوبية وفي بعض الأماكن بسوء السمعة والنصب حاول حسين أن يأخذ أموال من الشباب للانضمام إلي الحركة وكان يأخذ من بعض الشباب كما يفيد التقرير بشهادات الشهود، جاء ذلك عقب خلاف نشب بين حركة إخوان بلا عنف وتحالف شباب الإخوان المنشقين.

*انتشار “الجرب” والتعذيب بقسم “الخليفة”

أكدت مصادر عديدة من داخل قسم الخليفة صحة حدوث وقائع تعذيب نشرتها مواقع معارضة ، مشيرة إلى انتشار “الجرب” بين المحتجزين وظهور “حبوب” ذات أشكال غريبة على أجسام البعض الآخر .
وقالت المصادر أن القسم به 5 حجرات احتجاز ، وتم تخصيص أحدها كحجر صحي لمن أصابه الجرب ، والذي يشكل سببه الرئيسي تكدس المحتجزين داخل الزنازين والتي يصل إلى 120 مسجون في زنزانة تتراوح مساحتها بين 40 و50 متر ، وذلك بعد أن منعت قوة القسم دخول الأطباء إلى أن ” يموت المحتجز ” ، والذي حدث الفعل 8 مرات خلال الثمانية أشهر الماضية من عام 2014 أي بمعدل حالة وفاة كل شهر وفق كلام المصدر .
وأضاف بأن واقعة التعذيب التي قامت ” بوابة يناير ” بنشرها ليست الأولى ولا هي حالة شاذة لما يدور بالقسم ، وإنما هو عُرف سائد ، حيث أن بعض الضباط والأفراد يقوم بتعذيب المحتجزين بصورة دورية كعقوبة لأي مما يعتبروه جُرم كالإعتراض على سوء المعاملة أو السب والشتيمة أو الإعتراض على التعدي على أحد أهل المحتجزين أثناء الزيارة .
وأن آخر تلك الوقائع قد تم قبل الواقعة المذكورة بيوم واحد ، حيث قام اثنين من الضباط وعدد من الأفراد بكلبشة اثنان من المحتجزين يدعون ” جميل عبد الشكور ، وجبسة ” من أيديهم وأرجلهم وربطها ببعضها وتعليقهم فوق باب الحجز ، وهي طريقة اعتيادية داخل القسم وتؤدي أحياناً إلى إعاقة دائمة .
وكشفت المصادر إلى أن حالة القسم يرثى لها ، حيث يوجد أكوام من الزبالة أمام الزنازين يتم ازالتها كل اسبوع ، مما يتسبب في أمراض صدرية للمحتجزين ، بجانب الحمامات التي تتواجد داخل الزنازين والتي هي مليئة بالصراصير والحشرات على حد وصفه .

*مدير أمن الانقلاب بالسويس ينفي اعتذار أعضاء جماعة الإخوان وتأييدهم للسيسي

نفي اللواء طارق الجزار مدير أمن السويس وصول أي اعتذارات من أعضاء جماعة الاخوان المسلمين المحبوسين احتياطيا علي ذمة قضايا بالتحريض علي العنف ومقاومة قوات الأمن .. كما تردد في المواقع والصحف المصرية .

 وقال مدير أمن السويس انه فوجئ من خلال الصحف والمواقع الاليكترونية عن قيام مجموعه من المحبوسين بقسم شرطة عتاقة بتقديم مبادرة صلح واعتزار وتأييدهم ثورة 30 يونيو .. وبالتواصل مع قيادات السجن لم يؤكدوا صحة هذه الاخبار .

*”السيسي يدنس الكعبة”.. هاشتاق سعودي غاضب في تويتر

أثارت زيارة عبدالفتاح السيسي للحرم المكي الشريف، ودخوله للكعبة المشرفة، ردة فعل غاضبة من مئات السعوديين على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، معتبرين دخوله للكعبة انتهاكاً لطهارة البيت الحرام.

وكتب خالد السامي في صفحته: “ستبقى الكعبة أطهر بقعة مهما دخلتها الأقدام النجسة فقد سبقهم أبو جهل وأمية بن خلف بدخولها”، بينما كتب جابر المرزوقي: “من لايراعي حرمة دم المسلم كيف يُسمح له بتدنيس الكعبة ! أم إن الكعبة تنضوي تحت أملاك الأسرة الحاكمة ؟ الله المستعان “.
وأضاف محمد الشمري: “#السيسي_يدنس_الكعبة بقتله للمسلمين ..وليس بحج أو عمرة ..أو بدخولها، قتل المسلم تدنيس للإسلام بكل رموزه والمسلمين بل والإنسانية كلها“.
وأدى عبد الفتاح السيسي مناسك العمرة فجر اليوم (الاثنين)، بالإضافة للوفد المرافق له، وطاف بالكعبة المشرفة، قبل أن يدخلها، بحضور الشيخ عبد القادر الشيبي كبير سدنة بيت الله الحرام برفقة أخيه الدكتور صالح الشيبي لفتح باب الكعبة المشرفة.

وكان في استقبال السيسي بالمسجد الحرام كل من: الأمير مشعل بن عبد الله أمير منطقة مكة المكرمة، والدكتور ناصر بن محمد الخزيم نائب الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام، ومحمد بن عبد الرحمن الطبيشي رئيس المراسم الملكية، والعميد عويض بن شامان الخالدي قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام بالنيابة، بالإضافة إلى عدد من المسؤولين.

 

* منذ فض رابعة .. أم مصرية تبحث عن أسرتها بعد الموت والحبس والمطاردة

لم أيأس ولست نادمة على مشاركتي في اعتصام رابعة، وسنظل رغم التضحيات نطالب بحرية مصر”.. كلمات قالتها ابتسام البدري التي فقدت أحد أبنائها خلال فض اعتصام مؤيدي الرئيس محمد مرسي بميدان رابعة العدوية في أغسطس/ آب العام الماضي، وحرمت بعد ذلك من زوجها وابنين آخرين، حبسوا على ذمة اتهامات بارتكاب العنف، بخلاف ابن رابع مطارد أمنيا.
تروي “البدري” (55 عاما) القاطنة بمحافظة بورسعيد (شمال شرق) بأسى ذكريات فقدانها لذويها قائلة للأناضول “في أحداث فض رابعة العدوية (شرقي القاهرة)، استشهد نجلي عمر، ثم اعتقل الأمن زوجي محمد زكريا (أمين حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين بالمحافظة والذي تم حله منذ يومين) منذ أكثر من 10 أشهر، في تهمة تتعلق بالتحريض على العنف“.
وأضافت “بعد القبض على والده بـ 4 أشهر تم القبض على نجلي إسماعيل على ذمة قضية مماثلة، ثم نجلي عبد الله من حوالي شهر فيما يلاحق الأمن نجلي الخامس إبراهيم“.
وتابعت قائلة “لم يتبق لي سوي الله ثم ابني السادس عبد الرحمن وهو طالب في الصف الثالث الثانوي، وابنتين أحدهما متزوجة“.
البدري” التي تصفها جماعة الإخوان عبر مواقعها الإلكترونية بـ”خنساء مصرتعود بذاكرتها إلى يوم فض ميدان رابعة العدوية، وهي تلح في الاتصال الهاتفي بنجلها عمر بلا مجيب، بينما رد عليها نجلها عبد الرحمن الذي كان موجودا معه في الميدان وقال إنه بخير ويبحث عن شقيقه عمر.
وقالت “قبل الفض بساعات، قال لي عمر يا ماما هاكون (سأكون) بكره (غدا) عندك (أي في بورسعيد)، لكن لم أكن أعلم أنه سيأتي لي في كفن .. حرموني من أفضل أبنائي .. حرموا زوجته وطفلته منه .. لم يتركوا لنا إلا دم ابني ولم يحققوا (أي السلطات المصرية) في قتله حتى اليوم“.
ابتسام البدري تلك المنتقبة التي تتشح في زيها الأسود، عرفتها أحد شوارع بورسعيد القريب من منزلها بوقوفها يوميا لنحو نصف ساعة على مدار عام منذ فض رابعة بلافتة عليها صور ذويها ما بين مقتول ومحبوس.
وعن هذا، قالت “أقف في الشارع ، أدعو الله أن ينتقم لابني وأعلم أن يوما ما سيتسجيب لي الله، لي صفحة على فيسبوك (موقع التواصل الاجتماعي) أعرض فيها صور ابني الذي قتلوا شبابه ومستقبله برصاص حي، ولكني مطمئنة أنه في الجنة وأنا راضية عنه ومنتظرة عقاب الله لمن قتله“.
وتابعت “فقدت الأمل في العدل .. لم يفتح تحقيق واحد في مقتل ابني في رابعة، ووالده وأبنائي محبوسين ومطاردين بقضايا ملفقة ولكن صابرة وأعيش راضية كما كنت من قبل، وأتحمل تربية أبنائي وزوجي منشغل بخدمة المصريين والدعوة“.
وعن اليأس الذي يتسرب لكل صاحب محن، قالت البدري :”لم أيأس ومتفائلة مهما بلغت التضحيات ولست نادمة على مشاركتي في اعتصام رابعة وسنظل نطالب بحرية مصر وتحررها من الاستبداد والفساد، ومؤمنة أن الله سيمزق حكم من ظلمنا ومهما حدث سأدافع عن وطني مصر“.
وحول وصف الإخوان لها بالخنساء، أضافت “هناك أيضا خنساوات من زوجات وأمهات فقدن ذويهن في الجيش والشرطة”، مضيفة ” الذي قتل أولادنا وقتل أولادهم واحد ونحن لا نقتل أحد ولا نتجرأ على استباحة دم إنسان وأتمني أن تتضح لهم الحقيقة قريبا، وأسال الله أن يحقن دماء أبناء مصر جميعا“.
وكانت قوات الشرطة المصرية مدعومة بقوات من الجيش، قامت مع فجر 14 أغسطس/ آب 2013، بفض اعتصام ميداني رابعة العدوية و”نهضة مصر” بالقاهرة، بعد أكثر من 48 يوما قضاها المعتصمون هناك، ما خلف أعدادا كبيرة من القتلى والجرحى.

 

* تخلي “النور” عن “الشريعة الإسلامية” في برنامجه يغضب شباب حزبه

أعلن شباب حزب النور السلفي رفضهم لقرارات الحزب بالتخلي عن الشريعة الإسلامية من البرنامج الانتخابي، وسط حالة من الغضب في صفوف الشباب، في ظل رفض قياداتهم لإضافة المادة بحجة أن الدستور ينص علي ذلك.


كما رفض قيادات الحزب مطالب مشايخ الدعوة السلفية بوضع تطبيق الشريعة الإسلامية في برنامج الحزب الانتخابى، تمهيدا لخوض انتخابات البرلمان المقبل، وسط محاولات من  عدد من مشايخ الدعوة، وفى مقدمتهم الشيخ عبدالمنعم الشحات، المتحدث باسم الدعوة، حيث يضغط قيادات الدعوة على قيادات الحزب للإبقاء على بند تطبيق الشريعة، مثلما كان عليه برنامج “النور” في الانتخابات السابقة.
ويقود حملة الرفض للمادة الدكتور ياسر برهامي نائب رئيس الدعوة السلفية حيث يؤيد موقف الحزب في رفض مطالب مشايخ الدعوة السلفية.
وشكل المجلس الرئاسى للحزب لجنة متخصصة من أعضائه لوضع البرنامج الانتخابى، وربط موعد إعلان أسماء مرشحيه وبرنامجه الانتخابى بإصدار قانون تقسيم الدوائر الانتخابية.
قال الدكتور شعبان عبد العليم عضو المكتب الرئاسى لحزب النور، إن البرنامج الانتخابى للحزب ليس بجديد بل هو نفسه الخاص بالحزب فى انتخابات مجلس الشعب 2011، وقد يتم إدخال فيه بعض التعديلات.
وقال جلال مرة، أمين عام حزب النور، إن برنامج الحزب سيضع حلولا للأزمات الاقتصادية والسياسية التي تتعرض لها الدولة حاليا، بالإضافة إلى المشكلات التي تتعرض لها محافظات الصعيد، وسيضع خطوطا للعلاقات الخارجية، مؤكدا أن البرنامج يغطى احتياجات جميع طبقات الشعب، ومشيرا إلى أن اللجنة التي شكلها الحزب نجحت في تحديد أخطر الأزمات التي تتعرض لها محافظات مصر، ووضعت حلولا لها.
وأضاف أن عددا كبيرا من المحافظات انتهى من اختيار المرشحين في الانتخابات المقبلة، وتمت الموافقة عليهم من قِبَل المجلس الرئاسى للحزب، وتم تحديد الأسبوع المقبل موعدا نهائيا للاستقرار على بقية مرشحيه، ولكن لن يتم الإعلان عن الأسماء إلا بعد الانتهاء من قانون تقسيم الدوائر الانتخابية ونشر تفاصيله.
وكشفت مصادر أن الحزب يعيش حالة من الارتباك في ظل استطلاعات الرأي التي قام بها الحزب في المحافظات وكشفت عن انخفاض شعبية الحزب بشكل كبير، وكشفت الإحصائيات أن هناك حالة من الرفض لدي قواعد الحزب من المشاركة في الانتخابات.
وعقد حزب النور اجتماعا للمجلس الرئاسى للحزب لوضع الخطوط العريضة وطرح أسماء مرشحيه للانتخابات البرلمانية المقبلة، وكذلك متابعة ما نفذته اللجنة المركزية لدعم المجمعات الانتخابية، وكذلك خريطة التحالفات الانتخابية فى المرحلة المقبلة، ومدى احتياج الحزب إلى التحالف الانتخابى، وتأخر قانون تقسيم الدوائر الانتخابية.
كما بحث الحزب مع لجنة التخطيط والمتابعة التطورات والتغيرات التى وضعتها اللجنة فى البرنامج الانتخابى، والشعار الذى اتخذته فى البرنامج الاتتخابى، والميزانية المحددة للدعاية الانتخابية.
وناقش الحزب أسباب تأخر بعض المجمعات الانتخابية فى تسليم أسماء مرشحيها للانتخابات، والعراقيل والصعوبات التى تواجههم خلال جمع أسماء المرشحين، وكذلك نتائج تواصلهم مع المواطنين في المراكز والقرى، والتي جاءت نتائجها سلبية، في ظل مواقف الحزب الأخيرة.

 

*موقع “ديبكا” العبري: يكشف تفاصيل رسالة سرية من الخائن السيسي إلى نتنياهو

كشف موقع “إسرائيلي” عن رسالة سرية قال: إن النظام الانقلابي في مصر أرسلها إلى حكومة نتنياهو في السابع من أغسطس الجاري.

وقال موقع ديبكا المقرب من دوائر الاستخبارات الصهيونية: إن رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي أرسل إلى نتنياهو رسالة قال فيها: إن القاهرة غير مستعدة لإخضاع حماس لأن الجيش “الإسرائيلي” لم يضرب حركة حماس بما فيه الكفاية.

وأكد الموقع أنَّ السبب في عدم عودة الوفد “الإسرائيلي” للقاهرة، ليس لأن تل أبيب ترفض التفاوض تحت النار كما تحدث “الإسرائيليون”، بل بسبب هذه الرسالة، التي أرسلها عبد الفتاح السيسي لرئيس الحكومة “الإسرائيليةبنيامين نتنياهو، ووزير دفاعه موشيه يعالون.
وأخبرت القيادة الانقلابية السياسية والعسكرية المصرية المتمثلة في السيسي، نتنياهو ويعالون في رسالة ليس هناك أوضح منها، أن محادثات القاهرة قد انهارت، وأنه ليست هناك من إمكانية لاستمرارها، بدون أن يواصل الجيش الإسرائيلي” ضرب الجناح العسكري لحماس.

يشار إلى أنَّ التقرير “الإسرائيلي” قد نُشر قبيل إعلان “إسرائيل”، قبول الاقتراح المصري، لوقف جديد لإطلاق النار لـ 72 ساعة، بعد موافقة الجانب الفلسطيني عليه.

 

*العـ** يواصل إذلال مصر .. ينحني لملك السعودية، الذي وقف للجميع وجلس أمامه

واصل العـ** عبدالفتاح السيسي فضح مصر وإذلالها أمام رؤساء دول العالم عامة وأمام ملك السعودية بشكل خاص.

 

فبعد فضيحة استقبال ملك السعودية له ولرئيس وزراءه ووزير ميليشياته بالطائرة في القاهرة وعدم نزوله له.. استقبله في مطار جدة النائب الثاني لرئيس وزراء السعودية.

 

وبعد أن ذهب للقصر الملكي، وعند تقليده القلادة الملكية – حسب البرتوكول السعودي – لم يقف له ملك السعودية بل انحنى له العـ** الذليل، بعكس ما فعل مع كل رؤساء الدول الأخرى .. الكبرى والصغرى منها.

 

* تقرير: “حسب الخطة.. مذبحة رابعة والقتل الجماعي للمتظاهرين في مصر”

أعلنت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، أنها ستصدر غدا الثلاثاء، تقريرا عن ما وصفته بـ”القتل الجماعي في مصر خلال شهري يوليو/ تموز، وأغسطس/ آب عام 2013″، بعنوان حسب الخطة: مذبحة رابعة والقتل الجماعي للمتظاهرين في مصر“.


وذكر بيان نشرته المنظمة اليوم على موقعها الإلكتروني، أن “التقرير، الذي يحمل عنوان (حسب الخطة: مذبحة رابعة والقتل الجماعي للمتظاهرين في مصر)، يوثق كيف فتحت قوات الشرطة، والجيش المصري النار بالذخيرة الحية بشكل منهجي على حشود من المتظاهرين المعارضين، لإطاحة الجيش بالرئيس محمد مرسى في 3 يوليو/ تموز عام 2013، خلال ست مظاهرات في شهري يوليو/ تموز، وأغسطس/ آب عام 2013، ما أسفر عن قتل 1150 شخصا على الأقل، وكيف لم يخضع أحد للمساءلة القانونية بعد مرور عام“.

وأشار البيان إلى أن “هيومن رايتس ووتش، أجرت تحقيقات استمرت لمدة عام في عمليات القتل، تشمل مقابلات مع أكثر من 200 شاهد، وزيارات إلى كل من مواقع الاحتجاجات، واستعراض لقطات فيديو، وأدلة مادية، وبيانات من جانب الموظفين العموميين“.

وأوضح أن المنظمة “كتبت إلى وزارة الداخلية المصرية، ومكتب النائب العام، ووزارة الدفاع، ووزارة الشؤون الخارجية والسفارة (المصرية) في واشنطن، والبعثة (المصرية) في نيويورك (لدى الأمم المتحدة) في 12 يونيو/ حزيران الماضي، تطلب نظر الحكومة المصرية بشأن المسائل المشمولة في التقرير“.

ولفت إلى أن “رايتس ووتش”، “أرسلت رسائل متابعة في 8 يوليو/ تموز الماضي تطلب لقاء المسؤولين، خلال الزيارة المقررة في أغسطس/ آب المقبل إلى مصر، كما أرسلت نسخا من التقرير إلى نفس المسؤولين في 6 أغسطس/ آب الجاري، ولم تتلق ردا على أي من استفساراتها“.

من جانبه، قال المدير التنفيذي لـ”هيومن رايتس ووتش”، كينيث روث عبر البيان: “جئنا إلى مصر لإطلاق تقرير خطير حول موضوع خطير يستحق اهتماما جديا من الحكومة المصرية” مضيفا: “بدلا من منع دخول المبعوثين إلى مصر، ينبغي على السلطات المصرية أن تنظر بجدية إلى نتائجنا وتوصياتنا وتستجيب بإجراءات بناءة“.

وأضاف: “شاركنا بالفعل تقريرنا عن عمليات القتل الجماعي غير المشروع العام الماضي في القاهرة مع كبار المسؤولين المصريين، وكنا نأمل في عقد اجتماعات معهم، لمناقشة نتائجنا وتوصياتنا“.

ومضى روث قائلا: “ومع ذلك، يبدو أن الحكومة المصرية لا تستسيغ مواجهة واقع هذه الانتهاكات، ناهيك عن محاسبة المسؤولين“.

واختتم البيان بالإشارة إلى أن التقرير، سيتم إطلاقه في الموعد المحدد الساعة 08:01 صباحا بتوقيت غرينتش، 11:01 بتوقيت القاهرة في 12 أغسطس/ آب، دون أن يحدد مكان انعقاد المؤتمر الصحفي.

وفي وقت سابق اليوم، منعت سلطات مطار القاهرة الدولي، المدير التنفيذي لمنظمة “هيومن رايتس ووتش”، كينيث روث أمريكي الجنسية، ورئيسة قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالمنظمة، وسارة ليا ويتسون، حسب مصادر أمنية مسؤولة بالمطار.

وقالت المصادر لوكالة الأناضول، إنه “تم منع دخولهما لعدم استيفائهما شروط الدخول للبلاد (لم تحددها)، وقامت سلطات مطار القاهرة بتسفير الأول إلى نيويورك على متن طائرة الخطوط المصرية، والثانية إلى باريس على متن طائرة الخطوط الفرنسية“.

وكان من المقرر أن يستعرض كينث روث وسارة ليا يتسن مع جمع من الدبلوماسيين والصحفيين في القاهرة آخر تقرير لـ”هيومن رايتس ووتش”، والمكون من 188 صفحة حول عمليات القتل الجماعي في مصر في يوليو/ تموز وأغسطس/آب 2013، حسب بيان المنظمة.

ولدى وصول كينث روث، وسارة ليا ويتسن إلى مطار القاهرة الدولي، رفضت السلطات السماح لهما بدخول البلاد من دون تقديم أي تفسير لهذا القرار. وغادر كينث روث وزملاؤه القاهرة. وهذه أول مرة تقوم فيها السلطات المصرية بمنع أعضاء في “هيومن رايتس ووتش” من دخول البلد، بما في ذلك أثناء عهد حكومة مبارك.

وشهد يوم 14 أغسطس/ آب 2013 فض قوات الأمن المصرية اعتصاما لمؤيدي مرسي في ميداني رابعة العدوية (شرقي القاهرة)، ونهضة مصر (غرب)، ما أوقع مئات القتلى، وآلاف الجرحى، بحسب حصيلة رسمية.

وفي ذلك اليوم، قال وزير الداخلية  محمد إبراهيم، إنه “تم فض الاعتصامين بعد توجيه إنذارات عبر مكبرات الصوت لمناشدة الجميع بالانصراف عبر الممرات التي تم تحديدها، وفي إطار حرصنا على سلامة المواطنين تحملنا الكثير من الاسقاطات التي اتهمنا بها البعض بالتخاذل“.

وأوضح وزير الداخلية: “حين استشعرنا التعنت الواضح، وانتهاك أساليب الترويع، وتعطيل مصالح المواطنين، وتعذيبهم، وقتلهم وإلقائهم خارج الاعتصام، كان لابد من اتخاذ القرار الذي يجنب البلاد فتنة لا يعلم مداها إلا الله، وتم تحديد موعد لبدء الخطة، وذلك بعد حصولنا على موافقة مجلس الدفاع الوطني على البدء في تنفيذها حيث تحدد صباح اليوم للبدء في التنفيذ“.

وأشار إلى أنه “صدرت التكليفات من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، بمهاجمة المنشآت الشرطية، والمؤسسات الدينية لإحداث حالة من الفوضى بالبلاد.. بعض العناصر بحوزتها أسلحة ثقيلة تمكنت من اقتحام المنشآت الشرطية؛ مما أسفر عن سقوط عدد من ضحايا الشرطة، وصل عددهم إلى 43 شخصا، بينهم 18 ضابطا، حيث تم استهداف مركز شرطة كرداسة (جنوب غرب القاهرة)”.

 

* غزة و”الإرهاب” على جدول مباحثات السيسي في السعودية

وصل عبد الفتاح السيسي، مساء اليوم الأحد، إلى مدينة جدة غربي السعودية، في زيارة رسمية للمملكة تستمر يومين، ومن المقرر أن يلتقي خلالها العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز.
وذكرت وكالة الأنباء السعودية أنه كان في مقدمة مستقبلي السيسي لدى وصوله مطار الملك عبدالعزيز الدولي في جدة، الأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود، ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء، المستشار والمبعوث الخاص للعاهل السعودي، والأمير سعود الفيصل وزير الخارجية السعودي.
وهذه أول زيارة يقوم بها السيسي للسعودية منذ انتخابه رئيسا لمصر قبل شهرين، والرابعة للخارج بعد زيارته الجزائر وغينيا الاستوائية والسودان، خلال جولة أفريقية في يونيو/ حزيران الماضي.
واللقاء بين العاهل السعودي والسيسي هو الثاني بينهما خلال شهرين، بعد اللقاء الذي جمعهما في طائرة العاهل السعودية، خلال زيارة خاطفة قام بها للقاهرة في 20 يونيو/ حزيران الماضي.
وقال مصدر في مؤسسة الرئاسة المصرية، اليوم، إن السيسي سيعقد لقاءً مع العاهل السعودي “يتطرق إلى الأوضاع في غزة، وآخر استعدادات مؤتمر المانحين الذي سيعقد (في موعد لم يتحدد بعد) برعاية السعودية بهدف دعم الاقتصاد المصري“.
ويتطرق اللقاء أيضا إلى آخر مستجدات الوضع الإقليمي في ليبيا وسوريا، وسبل تنسيق المواقف فيما يتعلق بمكافحة “الإرهاب” في الدول العربية، وفق المصدر ذاته.
ويرافق الرئيس المصري، وفد يضم سامح شكري وزير الخارجية والسفير إيهاب بدوي الناطق باسم الرئاسة المصرية.
ومن المقرر أن يؤدي السيسي مناسك العمرة خلال الزيارة.
وقبيل يوم من توجهه إلى السعودية، دعا الرئيس المصري، خلال لقاء موسع جمعه مع إعلاميين مصريين في القاهرة، إلى تشكيل “حلف عربي” لمواجهة خطر “تنظيم الدولة الإسلامية”، الذي سيطر على أنحاء واسعة من العراق وسوريا.
ورأى السيسي، أمس، أن زيارته للسعودية “مهمة وفيها جانب عاطفي يتعلق بالعلاقة القوية وموقف السعودية”، في إشارة إلى حزمة المساعدات التي قدمتها المملكة إلى مصر منذ الانقلاب على الرئيس المصري الأسبق، محمد مرسي، المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين.
وكان العاهل السعودي قام بزيارة خاطفة لمصر في 20 يونيو/ حزيران الماضي، حيث عقد معه السيسي لقاءً لمدة 35 دقيقة على متن الطائرة الملكية التي وصلت إلى مطار القاهرة الدولي.
وفي أوائل يونيو/حزيران أيضا، دعا العاهل السعودي، في برقية تهنئة بعث بها إلى السيسي عقب فوزه بالانتخابات الرئاسية، إلى عقد مؤتمر مانحين بشأن دعم مصر.
والسعودية من أوائل الدول التي دعمت مصر بعد إطاحة قيادة الجيش بمرسي في يوليو/تموز 2013، حيث قدمت لمصر مساعدات اقتصادية بلغت حوالي 5 مليارات دولار أمريكي.

*نيابة الانقلاب تطعن على قرار إخلاء سبيل 8 من مؤيدي الشرعية بسيناء

كشفت مصادر مطلعة أن نيابة شمال سيناء الانقلابية، طعنت اليوم الاثنين على الحكم الصادر أمس من محكمة الاستئناف العالي بالعريش، بإخلاء سبيل 8 من أبناء سيناء المؤيدين لعودة الشرعية، بعد ثبوت برائتهم من التهم الملفقة إليهم في القضية رقم 710 جنايات بئرالعبد لسنة 2013.

كان قاضي التجديد بالعريش قرر أمس الأحد اخلاء سبيل كل من “أحمد محمود خليل، شريف أحمد عاصي، محمود حسين حسين، أحمد صابر خفاجي، أشرف إبراهيم سليمان، طلعت عبدالحليم، محمد عميرة، أحمد قاسم عثمان” بكفالة مالية قدرها 10 ألف جنية على كل واحد منهم، بعد استمرار حبسهم لأكثر من 6 أشهر متتالية بتهم ملفقة، الا ان نيابة الانقلاب طعنت على القرار وتجدد حبسهم مرة أخرى .

يذكر أن نيابة الانقلاب بـ شمال سيناء لفقت للمعتقلين المخلى سبيلهم، تهم منها إقتحام قسم شرطة بئر العبد، وتنظيم المظاهرات وإتلاف المنشآت العامه، وهو ما لم يتم إثباته مطلقاً، فيما تقدمت هيئة الدفاع عن المفرج عنهم، بطعن على إستئناف النيابة وسوف تحدد لهم جلسة أخرى أمام محكمة الاستئناف خلال الأيام القادمة.

 

* تعقيب مبارك ونجليه يؤجل جلسة قتل متظاهري ثورة يناير للأربعاء

أجلت محكمة مصرية، اليوم الإثنين، جلسة إعادة محاكمة الرئيس المخلوع، حسني مبارك، ونجليه علاء وجمال، ووزير الداخلية الأسبق، حبيب العادلي، وآخرين، في قضية قتل المتظاهرين إبان ثورة 25 يناير/ كانون الثاني 2011، إلى جلسة بعد غد الأربعاء.


وذكر مراسل وكالة الأناضول، أن محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة اليوم الإثنين، في مقر أكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس، شرقي القاهرة، قررت التأجيل إلى الأربعاء 13 أغسطس/ آب الجاري، للاستماع إلى تعقيب مبارك ونجليه.

وبحسب المراسل، الذي حضر الجلسة، فقد شهدت الجلسة استماع هيئة المحكمة لمرافعة عدد من المتهمين في القضية.

اللواء أحمد رمزي مساعد وزير الداخلية الأسبق لقطاع الأمن المركزي (قوات مكافحة الشغب)، قال في تعقيبه، إن قوتهم التشغيلية 48 ألف مجند على مستوى 27 محافظة بمعدل 1600 مجند لكل محافظة، مهمتهم تأمين منشآت تؤثر في الأمن القومي للبلاد.

وأشار إلى أن القوات نجحت على مدار سنوات سابقة بفض مظاهرات امتدت لأيام دون وقوع إصابات أو وفيات،  وأن التعليمات لمواجهة دعوات التظاهر في 25 يناير كانت عدم نزول الدرع والعصى، واستخدام الخوذة فقط، وعدم المواجهة، وهو ما حدث فعلا يوم 25 يناير/ كانون الثاني بميدان التحرير، وسط القاهرة.

وأشار إلى أنهم قرروا في اجتماع لاحق مع الوزير حبيب العادلي (المتهم في القضية) استخدام الغاز والمياه، وعدم خروج طلقات الخرطوش (طقات بها كرات حديدية صغيرة)، ومع المظاهرات العنيفة من قبل المتظاهرين، انسحبت القوات قبل غروب المغرب.

ولم يحضر مبارك جلسة اليوم، نظرا لإصابته في الجلسة الماضية، حيث سمح له القاضي بعدها بالمغادرة إلى مستشفى المعادي العسكري (جنوبي القاهرة) المحبوس بها، تنفيذًا لحكم بحبسه في قضية “فساد مالي“.

وصدر بحق مبارك حكم بالحبس ثلاث سنوات، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”قصور الرئاسة”، والمدان فيها مع نجليه علاء وجمال بتسهيل الاستيلاء على ملايين الجنيهات من ميزانية رئاسة الجمهورية.

ويحاكم مبارك ونجلاه علاء وجمال، ووزير داخليته و6 من كبار مساعدي الأخير في قضية قتل المتظاهرين، بتهم “التحريض والاتفاق والمساعدة على قتل المتظاهرين السلميين إبان ثورة 2011، وإشاعة الفوضى في البلاد، وإحداث فراغ أمني فيها“.

كما يحاكم مبارك ونجلاه ورجل الأعمال الهارب حسين سالم في قضية أخرى بتهم تتعلق بـ”الفساد المالي واستغلال النفوذ الرئاسي في التربح والإضرار بالمال العام وتصدير الغاز المصري إلى إسرائيل بأسعار زهيدة تقل عن سعر بيعه عالميا“.

*أول حالة اشتباه بفيروس “إيبولا” القاتل في مصر

عزلت سلطات الحجر الصحي بمطار القاهرة، اليوم الإثنين، راكب مصري قادم من سيراليون عن طريق المغرب للاشتباه في إصابته بفيروس “إيبولا” القاتل.
وبحسب مصادر مسئولة بالحجر الصحي، فإنه تم إجراء الفحص الطبي على ركاب الطائرة المغربية القادمة من الدار البيضاء، وأثناء ذلك اشتبه رجال الحجر الصحي في راكب مصري يدعى خالد عبد الله درويش “41 عاما” من كفر الشيخ حيث تبين أنه يعانى ارتفاعًا بدرجة الحرارة، وقادم من سيراليون إحدى الدول الإفريقية التي ينتشر بها فيروس “إيبولا”، وأضافت المصادر أن الراكب أقر بتلقيه علاج الملاريا حيث يعمل في سيراليون منذ سبع سنوات.
تم نقل الراكب إلى مستشفى الحميات بالعباسية لإجراء التحاليل اللازمة لمعرفة نوع المرض الذى يعانى منه سواء كان الإيبولا أو الملاريا واتخاذ الإجراءات الاحترازية بشأن المرض.

*استمراراً الانقلاب في تعذيب أبنائه .. التحقيق في بلاغ يتهم أحمد ماهر بالخيانة العظمى

أحالت النيابة العامة الانقلابية بلاغا ضد الناشط السياسي أحمد ماهر، مؤسس حركة شباب السادس من  أبريل، الذي دعم الانقلاب في بدايته ، ثم قبض عليه وتم سجنه بتهمة التظاهر ، إلى المحامي العام الأول لنيابات شرق القاهرة الكلية، للتحقيق في اتهامه بارتكاب جريمة الخيانة العظمى.

ويتهم البلاغ ماهر باستدعائه الإدارة الأمريكية للتدخل في الشأن المصري، عن طريق مقال صحفي نشر له من داخل محبسه بسجن طرة لصحيفة واشنطن بوست الأمريكية. كما اتهم البلاغ ماهر بالسير على خطى جماعة الإخوان المسلمين.

وكان أحمد ماهر بعث في شهر مايو الماضي برسالة من محبسه بعنوان “للأسف كنت أعلم” قال فيها: إنه قابل شخصا في فبراير 2013 أنذره بافتعال سيناريو العنف لكي ينزل الجيش.

وأضاف ماهر أن هذا الشخص طلب منه أن تقود 6 أبريل موجة العنف لكنه رفض فكان الرد أن يصمت وألا ينتقد عودة العسكر للسلطة.

وأضاف أنه تقابل أيضا مع أحد النافذين في الأجهزة الرسمية في أبريل الماضي وأكد له أن الجيش سيعور للسلطة في يوليو من عام 2013. وقال ماهر في رسالته إن الشخص الأخير حذره من أنه سيتم تشويه حركة 6 أبريل، وتشويهه شخصيا لقتله معنويا.وأضاف في رسالته أنه قابل صديقا قديما حذره من أن البلاد ستكون في حرب على الإرهاب وغير مسموح بالمعارضة أو الحديث عن حقوق الإنسان،

واختتم أحمد ماهر رسالته بقوله إن كثيراً من النخب الليبرالية والثورية والشبابية وقعت بالفعل في الفخ، وأن الجميع كانوا يعلمون منذ البداية أن العسكر عائدون إلى السلطة وأنه لن يسلم أحد من التشويه والشائعات، إن الصمت على اعتقال من لا نتفق معهم سيفتح الطريق للسلطة القمعية للتنكيل بالجميع.