الخميس , 23 فبراير 2017
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : حرائر دمياط

أرشيف الوسم : حرائر دمياط

الإشتراك في الخلاصات

الأوضاع فى مصر أشد وأقسى وقابلة للانفجار.. الأحد 8 يناير.. السيسي يتجسس على أهله وعشيرته

قضاء السيسي قضاء شامخقضاء دليلالأوضاع فى مصر أشد وأقسى وقابلة للانفجار.. الأحد 8 يناير.. السيسي يتجسس على أهله وعشيرته

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*قضاء السيسي يقضي بعامين لــ 8 أحرار بأبوحماد بالشرقية

قضت محكمة جنح مستأنف بلبيس اليوم في القضية رقم 22088 بالسجن عامين لــ 8  معتقلين بأبو حماد بمحافظة الشرقية بتهم ملفقة

جدير بالذكر أن قوات أمن الإنقلاب قامت باعتقالهم من منازلهم فجر 20102016  ولفقت لهم تهم التظاهر وغيرها من التهم الملفقة  وقرر قضاء الإنقلاب بأول حكم بالسجن 5 سنوات علي كل من  وائل فتحي ومحمد سليم ومالك حسن وشحته عليوة ومدحت صبحي ووليد بسيوني وعبدالعزيز بسيون وعبدالله عطيه قبل أن يتم الإستئناف والحكم لسنتين

من جانبها استنكرت أسر المعتقلين هذه الأحكام الجائرة والتي لا تخرج الا من قضاء مسيس مناشدين منظمات حقوق الإنسان لتوثيق هذه الجرائم والتي لا تسقط بالتقادم

 

*عضو بشعبة المستوردين: وضع السلع في مصر ينذر بكارثة حقيقية

صرح عضو شعبة المستوردين بالغرف التجارية، أشرف هلال، بأن السلع الأساسية بالأسواق فى طريقها للإختفاء مقابل إرتفاع سعر المتواجد منها بإستمرار ، وإستمرار الطلب من قبل المواطنين مع قله العرض من جانب الدوله بسبب شح الإنتاج وعدم كفايته لتغطية إحتياجات الشعب اليومية وهو ماينذر بكارثة حقيقية، على حد قوله.

قال ” هلال” في تصريحات: ان الدوله والسياسات النقدية مؤخرا تترصد للإستيراد والمستوردون،فقرارات تقييد الإستيراد من الخارج ومنع إستيراد 2000 سلعه اساسية، وقرار تحرير سعر صرف الجنيهالتعويم” وعدم إستقرار سعر الدولار الجمركي، بالإضافة إلى رفض البنوك بفتح الإعتمادات المستندية للمستوردين للإستيراد من الخارج ، أصبحت مسمارا يدق نعش الإستيراد، وبالتالى تؤدى إلى عزوف المستوردون عن الإستمرار بعملهم  مما ينتج عنه نقص حاد بالسلع فى الأسواق.
وتابع هلال: السياسات الأخيره التى انتهجها البنك المركزي صحيحه بمظهرها العام ولكنها لا تتماشي مطلقا مع الوضع بمصر، حيث تعتبر مصر دوله مستورده بالدرجه الاولى بنحو 70% من إحتياجاتها، فضلا عن تراجع معدلات الإنتاج بالداخل، الأمر الذى يصب نحو الإثقال على كاهل المواطن بأسعار مضاعفه لنفس السلعه مع صعوبة توفيرها.

يذكر أن مصر قامت بفرض عده قيود على الإستيراد من الخارج خلال العاميين الماضيين، بالتزامن مع تراجع موارد الدخل من العملات الصعبة وتدنى مستوى الإحتياطى الأجنبي، الأمر الذى أدى إلى إرتفاع أسعار السلع جميعها، بالإضافة إلى نقص العديد منها لعدم توافر بديلا له يتم انتاجه داخليا .

 

*الخطوط الهولندية تعلق رحلاتها بمطار القاهرة لأجل غير مسمى

قررت شركة الخطوط الجوية الهولندية،KLM” تعليق رحلاتها الجوية إلى مطار القاهرة الدولي، وذلك بسبب أسباب اقتصادية تتعلق بالشركة وخاصة بتحويل الدولار .

وقالت مصادر ملاحية بالمطار، إن شركة الخطوط الهولندية قررت تعليق رحلاتها منذ أمس السبت، ولأجل غير مسمى بسبب الظروف الاقتصادية التي تمر بها الشركة، وظروف تحويل ايراداتها من مصر بالعملة الصعبة.

وأضافت المصادر، أنه تم التنسيق مع سلطات المطار لسفر ركابها علي رحلات أخرى .

وقامت الشركة بإغلاق مكتبها بصالة السفر رقم “١” بمبني الركاب رقم “١” بالمطار والمعروف بالمطار القديم .

 

*الجارديان”: الأوضاع فى مصر أشد وأقسى وقابلة للانفجار أكثر مما كانت عليه قبل 6 سنوات

قالت صحيفة “الجارديان” البريطانية، اليوم الأحد، إن المشهد الحالي بمصر لا ينبئ بشيء سوى اقتراب خروج الشعب في ثورة شعبية كبيرة ستختلف كثيرًا عن سابقتها 25 يناير، خاصة مع فشل  قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي

وأضافت “الجارديان”: “بالرغم أن مصر أكبر البلدان العربية، إلا أنها لم تشهد الديمقراطية المنشودة منذ إسقاط نظام المخلوع حسني مبارك، حيث تتوالى الأزمات بشكل غير مسبوق في البلاد، وتزداد الأوضاع الاقتصادية سوءا، وهو ما دفع بعض المصريين، الذين تملكهم اليأس إلى الهجرة غير الشرعية في قوارب الموت باتجاه أوروبا؛ بحثًا عن حياة أفضل من تلك التي تتوفر لهم في بلدهم”.

وتابعت: “الأسباب التي فجرت ثورة يناير لم تختلف، بل إن الأوضاع اليوم أشد وأقسى وقابلة للانفجار أكثر، مما كانت عليه قبل 6 سنوات”، محذرة من أن الأسوأ قادم، لأن إغلاق أبواب الاحتجاج السلمي أمام الشباب، ربما يدفعهم للجوء للعنف.

 

 

*شعبة المطاحن: 500 جنيه زيادة في أسعار طن الدقيق!

شهدت أسعار الدقيق الفاخر ارتفاعًا فلكيًا بلغ 500 جنيه فى أسبوع واحد فقط لتسجل 5300 جنيه للطن “الفاخر”، مُقابل 4800 جنيه بداية الأسبوع الماضى، بتعاملات اليوم ،الأحد.

قال وليد دياب، نائب رئيس شعبة مطاحن 72 فى غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات، إن ارتفاع أسعار الدقيق جاء نتيجة زيادة الأسعار العالمية للقمح، حيث بلغ سعر 5300 للفاخر و4800 جنيه للطن للعادى مُقابل 4300 جنيه فى الفترة نفسها.

وأضاف فى تصريحات صحفية اليوم الأحد، أن زيادة أسعار الدقيق فى السوق سببت تزايدًا فى ظهور الدقيق المدعم بعد تهريبه من منظومة الخبز المدعم بوزارة التموين.

فى سياق متصل،قال أحمد العنانى، رئيس شعبة المكرونة باتحاد الصناعات، أن ارتفاع أسعار الدقيق تسبب فى زيادة سعر المكرونة بنحو 200 جنيه ليسجل الطن 5400 جنيه الأسبوع الحالى، بدلاً من 5200 جنيه الأسبوع الماضى

تابع:فى تصريحات صحفية اليوم الأحد، إن أغلب مصانع المكرونة خفضت إنتاجها الشهرى بنسبة 25%، فى حين أوقف حركة الإنتاج فى مصنعى لتشبع السوق بالتزامن مع ارتفاع تكلفة الإنتاج.

 

*10 أيام اخفاء قسري لـ “ السيد دسوقى” بالشرقية

لليوم العاشر على التوالي تستمر قوات الانقلاب فى إخفاء مكان احتجاز السيد دسوقى صاحب شركه النسر للاستثمار العقارى واستصلاح الأراضي وذلك بعد أن قامت قوات الانقلاب باعتقاله، حال تواجده بمنزله.يوم الجمعة 30122016 وهو متزوج ولدية ثلاثة من الأبناء .
ووفق رواية أسرته فقد قامت قوات الأنقلاب بمداهمة منزله بقرية صبيح مركز ههيا بالشرقية وعندما شرع أهله في البحث عنه، توجهوا بدورهم للمركز للاطمئنان عليه ومعرفة التهم الموجهة له، فانكرت إدراة القسم وجوده

 

*تخفيض رسوم مرور الحاويات الأميريكية بقناة السويس لمدة 6 أشهر

قررت هيئة قناة السويس، تجديد العمل بالتخفيضات الممنوحة لسفن الحاويات القادمة من الساحل الشرقى الأمريكى، والمتجهة مباشرة إلى منطقتى جنوب وجنوب شرق آسيا، لمدة 6 أشهر أخرى اعتبارا من الخميس الماضى وحتى نهاية يونيو المقبل، مشيره إلى أن تلك التخفيضات جاءت تلبية لرغبة ملاك ومشغلى السفن عملاء قناة السويس، وتشجيعاً لجذب المزيد من السفن لعبور القناة، خاصة بعدما اتجهت بعض الخطوط الملاحية، مؤخراً إلى طرق بديلة للقناة، مثل رأس الرجاء الصالح، والقطب الشمالى لتجنب سداد رسوم قناة السويس وخفض التكاليف.
كانت هيئة قناة السويس قد بدأت التخفيضات فى يونيو الماضى، وتشمل منح سفن الحاويات القادمة من ميناء “جنوب نورفولك” بالولايات المتحدة ، والمتجهة إلى موانئ “بورت كيلانج” بجنوب شرق آسيا خصماً  65% من رسوم العبور، على أن تحصل على تخفيض  55 % حال اتجاهها لموانئ كولومبو.
يشار إلى أن هيئة قناة السويس، أعلنت الأربعاء الماضى، عن استمرار منح الوحدات البحرية ، والتى لديها ترخيص ملاحة داخلية، والناقلة للحاويات من ميناء بورسعيد إلى الميناء المحورى (شرق بورسعيد) والعكس تخفيضا  بنحو %30 من رسوم العبور عاما آخر، ينتهى فى ديسمبر المقبل بهدف تشجيع حركة نقل الحاويات.
وأظهرت بيانات مركز المعلومات التابع لمجلس الوزراء نهاية ديسمبر الماضى،  تراجعا فى إيرادات قناة السويس، خلال الفترة من يناير حتى نوفمبر الماضى 2016،  بنسبة 3.2 % بما يعادل 154.4 مليون دولار،  متراجعه إلى 4٫59 مليار دولار، مقابل 4.7 مليار، خلال الفترة المقابلة من العام السابق 2015

 

* 10 مظاهر تؤكد بيع الانقلاب مقدرات مصر للإماراتيين

قيد نظام قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، مصر، باتفاقيات مع شركات إماراتية أصبحت شبه موثقة دولياً، أصبحت بمسابة بيع الدولة المصرية لأولاد زايد، حكام الإمارات العربية المتحدة.
ونلخص عمليات البيع فى النقاط التالية:
1
ـ أغلب منافذ مصر الاقتصادية تم توقيع عقود بأسماء شركة إعمار ، وداماك ، التي نصف رأس مالها إيراني.
2-
أراض بسيناء بالأميال بيعت لشركة ذا فيرست جروب، لاستثمارها لمدة 90 عاماً ووقعت العقود مؤخرا للأسف.
3- 
شركة إشراق أعطيت حق إدارة شرم الشيخ عقارياً بقيمة عقد 100 مليون لمدة 30 عاماً ، بينما ستجني الشركة 47 مليونا شهريا.
4-
حصة الشركة الوطنية للسياحة والفندقة بلغت بناء 100 فندق ومنتجع في كامل مصر ، مع اعفاء من الضرائب لمدة 10 سنوات، والأراضي مجاناً.
5-
شركة طيران أبوظبي حصلت على حق إدارة الخدمات الأرضية والتشغيلية لمطار القاهرة.
6-
عقد لشركة أراكان لمواد البناء بحقها الحصري في توفير كل ماتحتاجه الدولة المصرية من مواد بناء ، بما فيها مؤسسات سيادية بدون ضرائب استيراد.
7-
وقعت “دريك أند سكل”عقداً للخدمات، لصيانة الهندسة الكهربائية والميكانيكية والبنية التحتية والطاقة عقداً لصيانة محطات الكهرباء بمصر.
8-
البنك التجاري الدولي أخذ حق إدارة التداول في البورصة المصرية  كوسيط بين شركات الأسهم والمستثمرين.
9- 
شركة “دانة غاز”- المملوكة لمحمد بن زايد(ولى عهد أبوظبى،الحاكم الفعلى للإمارات)- أخذت حق التنقيب عن الغاز في كامل التراب المصري ، وحق تصديره ، مقابل إعطائه لمصر مجاناً.
10- 
الفاجعة الكبري : “شركة صروح العقارية الاماراتية” وقعت عقد تطوير مدن القنال ، بما فيها السويس، في البنية التحتية، هذا العقد يعني إدارة السويس باطناً وظاهراً: تطوير البنية التحتية؟، ويحق لها بموجب هذا العقد إيقاف الملاحة بحجة إصلاح خلل ، أو بناء ، أو توسعة .

 

*تعرف على القائمة السوداء لأمنجية وزارة الأوقاف

كشف الشيخ “بلال عبدالله” -إمام وخطيب أحد مساجد القاهرة- إن جهاز الأمن الوطني -أمن الدولة سابقًا- لديه ملفات جميع الأئمة والخطباء، مؤكدا أنه “يشدد الرقابة على المساجد الكبيرة“.

وحسب تصريحات صحفية قال “عبدالله” إن “من يتولى التنسيق مع الأمن؛ هم مديرو ومفتشو الأوقاف في المدن، وهناك قائمة سوداء بعدد كبير منهم“.

وعن العقوبات التي تنتظر الأئمة والخطباء في حال خالفوا تعليمات أو قرارات حكومة الانقلاب التي يوصي بها الأمن بشأنهم؛ أوضح أنها “تتراوح بين التعنيف، والإهانة، والخصم، وتوقيع الجزاءات، وتصل إلى التحويل لعمل إداري، وأحيانا للفصل من العمل نهائيا“.

وأكد الشيخ عبدالله أن “الارتباط بين الأوقاف والأمن ليس وليد عهد السيسي، مستدركا بأنه “بلغ أقصاه في عهده الذي اتسم بوضع قواعد وضوابط صارمة أمام كل من يريد أن يعتلي المنبر، أو يعطي دروسا دينية، فلا تفتح المساجد إلا في أوقات الصلاة فقط، حتى في شهر رمضان الكريم، إلا في بعض المساجد الكبرى“.

شواهد الجريمة

وقف الشيخ “ع” بين صلاة القيام في أحد أكبر مساجد منطقة الهرم بالجيزة، وتملى في وجوه المصلين بارتياح محاولا كتمان شماتته في بعض وجوه المخبرين التي يعرفها جيدا، ثم خطب قائلا: “كانت أجهزة النظام تعدّ علينا أنفاسنا، لا أعادهم الله“.

كان ذلك في أول رمضان عقب ثورة يناير 2011، والآن مُنع الشيخ “ع” من الخطابة أصلا، بعد أن “كان مسموحًا لنا بالخطابة المحدودة في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك، ثم بحرية الخطابة المطلقة في عهد الرئيس محمد مرسي“.

“جاء الانقلاب ليمنعنا من اعتلاء المنبر تمامًا”، كما يقول الشيخ الأزهري الذي فضل عدم ذكر اسمه، “فوفق تعليمات وزارة الأوقاف الأخيرة، لا يخطب بالمساجد إلا من يحمل خطابا رسميا موجها لإدارة المسجد، حتى لو كان مصرحا له بالخطابة“.

وتابع “ربما يعتقد القائمون على الأمر أن من شأن ذلك التشديد على المساجد، القضاء على الإرهاب، والعكس هو الصحيح، وهو ما تؤيده الوقائع“.

كما شمل المنع العديد من مشاهير الأئمة كالشيخ محمد جبريل من الإمامة بعد دعائه على الظالمين في رمضان قبل الماضي لعام 1437هـ.

من جهته؛ قال عضو لجنة الفتوى السابق بالأزهر، هاشم إسلام، إن “الأنظمة الحاكمة في العالم العربي هي من يدير المؤسسات الدينية التي هي في الحقيقة تابعة خاضعة لها، وليست مستقلة بذاتها، على العكس تماما من المؤسسات الدينية غير الإسلامية“.

وأضاف إسلام في تصريحات صحفية “أن تدخل الأمن في إدارة المساجد “لا يخفى على أحد، وهناك شواهد وأدلة يلمسها كل من يشرف على هذا الملف في الأوقاف، مستشهدا بالقول إنه “لا يعين الشيخ إلا بعد موافقة الأمن، ويمتد هذا الواقع ليشمل التعيين في العديد من المناصب الإدارية في الدولة، كالجامعات والكليات والوزارات والمحافظات“.

من جانبه الإمام والخطيب الشيخ ناصر شرف، أكد أنه مهدد بالفصل من عمله بسبب “التنسيق الأمني“.

وأضاف في تصريحات صحفية: “تم استدعائي أكثر من مرة، وأخبروني بأنه يجب أن أحد من عدد الدروس التي ألقيها في المساجد“.

إرهاب وتنفير للناس

وانتقد الشيخ “ناصر شرف” التنسيق الأمني بين أوقاف الانقلاب والأمن تحت مسمى تجديد الخطاب الديني، قائلا إن “الأمر في غاية السوء، والأصوب القول إن هدف التنسيق الأمني هو تجفيف الفهم الصحيح للدين، وإشاعة التبعية“.

وأكد الشيخ شرف أن ما يجري هو “إرهاب للإمام، وتنفير للناس عن بيوت الرحمن، وسعي حثيث لفصل الدين عن كل مناحي الحياة باستثناء ما يخدم سياسة الدولة، وهو في حقيقته تجميد للخطاب الديني، وقتل لروح العزة في نفوس الناس“.

من جانبه يري الأستاذ المشارك بكلية الشريعة والقانون بماليزيا رجب محمد سليمان، هذا التضييق على حرية العبادة ليس له من حل إلا “تحرير وزارة الأوقاف من سيطرة الحكومة لكي تنهض بدورها الحقيقي”، مطالبا بأن يعود الوقف إلى الذين أوقف من أجلهم، وأن يقتصر دور الدولة على مراقبة معايير الكفاءة والقدرة، ولا تتدخل الحكومة في شئون الأوقاف.

 إلا بمقدار حفظها وتطويرها.

ويؤكد أنه في الوقت الذي تظل فيه الأسواق مفتوحة، يراد للمساجد أن تفتح لوقت محدود، مع وضع المعوقات أمام المعتكفين واقتحام المساجد عليهم وتفزيعهم بحجة المحافظة على الأمن، وهو ما لم يحدث حتى في عهد الاحتلال.

من جانبه يقارن الشيخ سلامة عبدالقوي -وهو مستشار وزير الأوقاف في حكومة ما قبل الانقلاب- بين ما يجري الآن تجاه المساجد من “تضييقات لا ترضي الله، وما كان مخططا لتطبيقه في رمضان الأخير للرئيس محمد مرسي لولا انقلاب 2013، ويتضمن فتح المساجد طوال اليوم، وعقد حلقات تلاوة، وإقامة الدروس اليومية، وترك اختيار موضوعه لرغبة الإمام، وكذا خطب الجمعة، وفتح الباب أمام الراغبين في الاعتكاف بأي مسجد.

وأضاف “سعينا لتعيين ثلاثة آلاف إمام جديد لأول مرة في مصر دون مراجعة الأمن الوطني، وعمل التصميم الفني للوحة إلكترونية علمية لتوضع في المساجد كلها يتم التحكم فيها من داخل ديوان الوزارة للتوعية والدعوة”، مؤكدًا أن كل ذلك كان من أجل “إطلاق حرية العبادة، التي نجح الانقلاب في حرمان المسلمين منها هذه الأيام“.

 

*حرائر دمياط يواصلن مظاهرات “يناير يجمعنا

واصلت حرائر دمياط نضالهن الثورى المناهض للانقلاب العسكري وجرائمه ونظمن اليوم وقفة احتجاجية وسلسلة بشرية تندد بجرائم الانقلاب وغلاء الاسعار وتردي الأحول استمرارًا لمظاهرات يناير يجمعنا ومصرية تيران .

رفعت المشاركات خلال السلسلة التي امتدت على طريق دمياط جمصة الزراعي من أمام أم الرضا علم مصر بجوار صور الرئيس محمد مرسي وشارات رابعة العدوية ولافتات تندد بجرائم العسكر وتستنكر التفريط في تراب الأراضي المصرية وعبث قائد الانقلاب وتدعو لوحدة الصف الثوري لإنقاذ البلاد. 

ووسط مشاركة الأهالي وتفاعل المارة على الطريق أكدت المشاركات على تواصل النضال حتى تحقيق جميع أهداف الثورة وعودة المسار الديمقراطي ومحاكمة كل المتورطين في جرائم بحق مصر وشعبها.

 

*مؤيدو الانقلاب خائفون.. هكذا يتجسس السيسي على أهله وعشيرته

أبدى مؤيدو السيسي مخاوفهم من تسريب مكالماتهم الشخصية والتجسس على حياتهم الخاصة، واستنكر المنتج والسيناريست، محمد العدل، ما قام به الإعلامي أحمد موسى، من تسريب مكالمات الدكتور محمد البرادعي، نائب رئيس الانقلاب الأسبق عدلي منصور. 

وكتب “العدل” عبر حسابه الشخصي على موقع “فيس بوك”: “يا ترى امتى تفتخر بلدنا بقدرتها على الابتكار مش على التجسس على مكالمات الناس”. 

وأذاع “موسى” في برنامجه “على مسؤوليتي”، مساء أمس السبت، مكالمات مُسربة زعم أنها لمحمد البرادعي، بالتزامن مع إذاعة حوار الأخير مع شاشة تلفزيون “العربي”. 

وحمل أحد التسريبات تسجيلًا صوتيًا، يهاجم فيه “البرادعي” عمرو أديب ومنى الشاذلي، كما حمل آخر مكالمة جمعت بين “البرادعي” والفريق سامي عنان.

هكذا يتجسس السيسي

ونشرت صحيفة لاستامبا الإيطالية في وقت سابق تقريرًا تناول تقرير مسألة الحريات في مصر في ظل الرقابة الأمنية المشددة، على إثر صدور تقرير للمنظمة الدولية لحماية الخصوصية؛ يكشف عن وجود جهاز سري مرتبط برئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، يمارس التجسس والتضييق على الشعب المصري.

وقال التقرير: إن تجسس الدولة المصرية على المواطنين لم ينته بسقوط حسني مبارك، بل إنه عاد بقوة مع الجنرال عبد الفتاح السيسي، وهو ما تكشفه كل تقارير وشهادات النشطاء المصريين والمنظمات الدولية حول الأوضاع في مصر.

من جانبها أعدت المنظمة الدولية لحماية الخصوصية تقريرًا كشفت فيه عن وجود قسم غامض في جهاز المخابرات يتصف بثلاث خصائص: حيث إنه سري ومجهول من قبل عامة الشعب، ومرتبط بشكل مباشر برئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، وتسخر له موارد ضخمة ومعدات تكنولوجية متطورة ومكلفة حتى يقوم بالتجسس على المصريين في كل مكان وزمان.

ويورد التقرير أن هذا الجهاز هو “قسم البحوث التقنية” في المخابرات العامة المصرية، ويوجد مقره في منطقة كبرى (القبة) في القاهرة، ينشط في كنف السرية والحكومة لا تعترف رسميًا بوجوده، ويخضع للمحاسبة من قبل السيسي فقط، ولديه ميزانية لشراء برمجيات حاسوب وتطبيقات هاتف وأجهزة متطورة للتجسس على المكالمات والرسائل في كل وسائل الاتصال، وهو يشتري هذه الوسائل من شركات عالمية مثل “نوكيا سيمنس” الألمانية الفنلندية، التي زودته بتقنية تمكنه من التجسس على أي هاتف جوال في مصر، وشركة “AGT” الألمانية المختصة في أجهزة التجسس على الهواتف وشبكة الإنترنت، واختراق محادثات السكايب والرسائل الإلكترونية، وشركة “هاكينغ تيم” الإيطالية المختصة في بيع برمجيات اختراق وكسر التشفير، والتي انكشفت علاقتها مع وزارة الدفاع المصرية بعد تعرض موقعها للاختراق؛ حيث تلقت من مصر مبلغي 750 ألف دولار و412 ألف دولار لقاء هذه الخدمات.

التجسس على الهواتف والإنترنت

وأضاف التقرير أن قسم البحوث التقنية ظل مجهولا لسنوات رغم أن عديد النشطاء أشاروا لوجود جهاز يقوم بهذا الدور، كما أنه لا توجد أي معلومات رسمية حول ميزانيته أو مهامه وصلاحياته، وهو يقوم بالتجسس على الهواتف والإنترنت بشكل مكثف، ما دفع بالبرلمان الأوروبي لإصدار قرار في كانون الثاني/ يناير 2015 يطالب فيه بـ”وقف بيع أنظمة التجسس للنظام المصري؛ لأنه يستعملها كوسيلة للتخويف والقمع”، إلا أن إيطاليا كانت البلد الأوروبي الوحيد الذي لم يلتزم بهذا القرار، وظلت تبيع وسائل القمع لنظام عبد الفتاح السيسي.

وقال المدون المصري الموجود في لندن، عمرو غربية: “إن المخابرات المصرية ترصد مبالغ ضخمة لشراء أنظمة تجسس غربية، كما أنها تسيطر على كل شركات الاتصالات المحلية وتتجسس على عملائها، ولهذا ينتهي الأمر بالكثير من المواطنين إلى ممارسة الرقابة الذاتية على أنفسهم وتجنب الخوض في الشأن العام بسبب الارتياب من وجود من يراقبهم”.

وهذه الصورة السوداوية للحريات في مصر تؤكدها أيضًا التشريعات الجديدة والأحكام القضائية، مثل قانون مكافحة الإرهاب الذي أصدره السيسي في أغسطس الماضي، والذي يعاقب بالسجن لخمس سنوات كل من يتهم بالترويج للإرهاب أو الإساءة للشرطة.

كما تؤكد منظمة مراسلون بلا حدود أن سنة 2014 شهدت اعتقال 30 صحفيًا بشكل اعتباطي، وكشف المرصد المصري لمكافحة التعذيب عن وجود حوالي 500 اعتداء على العمل الصحفي في مصر خلال سنة 2015، فيما لا يزال 15 صحفيًا يقبعون الآن رهن الإيقاف التعسفي.

كما أشار التقرير إلى وجود مناخ من الريبة وعدم الثقة لدى الأجهزة الأمنية في الأجانب الموجودين في مصر، وهو ما يعتقد أنه أدى لتعرض الطالب الإيطالي جوليو ريجيني للاختطاف والتعذيب والقتل. 

وفي هذا السياق، نقل عن رامي رؤوف، الباحث المصري في شؤون الحاسوب والتجسس، قوله: “إن النظام شن حملة إعلامية ضد الأجانب، لدفع الناس لتجنب التواصل معهم، وشجع الأجهزة الأمنية على مضايقتهم واعتقالهم، كما أن المطاعم والفنادق التي يتردد عليها الأجانب تخضع لرقابة مشددة عبر تقنيات التجسس”.

 

* تورط الانقلاب في بيع “لحوم حمير” للمصريين

كشفت الدكتور شرين علي زكي، كبيرة المفتشين البيطريين بمديرية الطب البيطري بالجيزة، أن حملة الطب البيطرى ضبطت 7 طن من اللحوم التي تم ضبطها بأوسيم بالجيزة كانت عبارة عن لحوم حمير، وهو ما أثبته التحليل المعملي بأنها لحوم من الفصيلة الخيلية، وتستخدم كلها في صناعة البرجر والسجق والكفتة.

وقالت زكي، في حوارها ببرنامج “العاشرة مساء” على قناة “دريم”، مساء السبت، إن المزرعة التي تم ضبطها تحتوي على لحوم مجمدة وبعض أعضاء الحيوانات مثل القلب والكلاوي والكبد المستوردة منتهية الصلاحية، من مبادرة وزارة التموين والتجارة الداخلية، وهو بيشتري وهو واثق ومن جهة معتمدة، واحنا قاعدين نخدعه بشعارات ولحم حمير.

وأضافت كبيرة المفتشين البيطريين أن أصحاب المزرعة يقومون بفرم لحوم الحمير وبعدها يضعون مادة صبغية حمراء عليها هي مادة في حد ذاتها مسببة للسرطان، إضافة إلى أن اللحوم الأخرى لحوم فاسدة، وصلت أوزانها إلى 7 أطنان.

كما كشفت أن هناك فسادًا في عهد الدكتور خالد حنفي وزير التموين الأسبق لم تسلط عليها الضوء.. إن الوزير السابق تعاقد مع الحكومة السودانية على استيراد 800 ألف رأس ماشية من السودان على مدار 3 سنوات، ودفع 80% من قيمة الصفقة للجانب السوداني بـ50 جنيهًا للكيلو، أول رسالة دخلت منذ 6 أشهر فقط، وتم وقف التعاقد بسبب الدولار، وإن الوزير فاسد وتم دفع من دم الشعب 80% ولم نستورد لحومًا حتى الآن. 

وأشارت شيرين: مفيش لحوم علشان وقف الاستيراد، وإن ما نشهده اليوم تضاعف أسعار اللحوم في المجمعات وستصل إلى 95 جنيهًا للكيلو، قائلة: احنا كده اتختمنا على قفانا، والحكومة كده بتورط الرئيس وبتضيع الشعب، لازم الوزير المحترم يفتح تحقيق ويعرف أسباب تغيير سعر اللحوم المستوردة خاصة وأنه ليس لها علاقة بالدولار بعد سداد 80% من قيمتها.

 

* جمعية مصنّعي الطوب: الغلق وتسريح العمالة قادم

استمرت كوارث وتبعات تعويم الجنيه المصري، لتزداد يومًا بعد يوم معاناة المواطنين والعمال ورجال الأعمال في مصر، والتي كان آخرها شكوى أصحاب مصانع الطوب الطفلي من ارتفاع أسعار الطاقة الغاز الطبيعي، السولار، والمازوت”؛ حيث بلغ تسعير المليون وحدة حرارية من الغاز عند 53 جنيهًا مقابل 43 جنيهًا قبل التعويم، الأمر الذي زاد من تكاليف الإنتاج، مؤكدين أن الأمر يتطور بغلق المصانع وتسريح العماله المهرة.

وبحسب” البورصة”، فقد قال المصنعون، إن الحصص الشهرية من المازوت لا تكفي الاحتياجات اللازمة للصناعة، ما اضطرهم إلى اللجوء للسوق السوداء للحصول على المازوت بأسعار تصل إلى 2800 جنيه للطن، مقابل 2100 جنيه تسعير الحكومة الأخير مطلع شهر نوفمبر الماضي.

قال خالد غريب، المتحدث الإعلامي باسم جمعية مصنعي الطوب، إن المصانع العاملة بالمازوت تحتاج 30 طنًا أسبوعيًا توفر الحكومة منها 50 طنًا شهريًا فقط، وتوفر المصانع 70 طنًا من السوق السوداء بأسعار تتراوح بين 2400 و2800 جنيه للطن.مضيفًا في تصريحات صحفية اليوم،: إن 120 طنًا مازوت تعادل ربع مليون متر مكعب من الغاز الطبيعى بمتوسط 480 ألف جنيه شهريًا.

من جانبه،قال مسعد الشاذلي، عضو جمعية مصنعى الطوب، إن حداثة عهد المصانع بالغاز الطبيعى جعلت نسبة الفاقد منه أكبر من المازوت، لاحتياجه صيانة دورية، واهتماماً بجودة المواسير، والموصلات والتي تعد بندًا إضافيًا لا يقابله بنود مماثلة فى مصانع المازوت.

أضاف في تصريحات صحفية اليوم، أن عدد المصانع العاملة بالغاز في محافظة الجيزة حوالى 500 مصنع منها 300 في عرب أبوساعد يعمل بها متوسط 150 عاملاً للمصنع مُهددين بـالتسريح حال توقف المصانع.

قال “أ. ف”، صاحب مصنع طوب، إن المصانع التى تعمل بالمازوت تبيع الألف الطوبة مقاس «24*11*7» بسعر 500 جنيه، وهى أقل من سعر الطوب فى المصانع التى تعمل بالغاز الطبيعى بقيمة 50 جنيهاً.

وأضاف فى تصريحات صحفية اليوم الأحد، أن ارتفاع أسعار البيع لدى مصانع المازوت عن الغاز، يضر بالمنافسة بين القطاعين، حيث ارتفعت قيمة فواتير الغاز المستحقة على المصنع إلى 152 ألف جنيه، مقابل 125 ألف جنيه بعد احتساب المليون وحدة حرارية بسعر 53 جنيهاً بأثر رجعى، ما دفعه لوقف العمل بمصنعه.

 

*قتلوه مجاملة.. سليمان خاطر للعسكر: لا أخشاكم

مرت أمس السبت 7/1/2017 ذكرى وفاة سليمان خاطر، جندي الأمن المركزي، الذي حمى حدود مصر من تسلل سبعة صهاينة لنقطة حراسته، بما يمثل تهديدًا لأمن مصر، ولعدم استجابتهم لتحذيراته، اضطر لقتلهم.

ولد سليمان محمد عبد الحميد خاطر عام 1961 بقرية إكياد البحرية، التابعة لمدينة فاقوس بمحافظة الشرقية، وهو الأخير من خمسة أبناء في أسرة بسيطة تعمل بالزراعة، وكان آخر الملتحقين بقوات الأمن المركزي من الحاصلين على الثانوية العامة.

في 5 أكتوبر عام 1985م، أثناء قيام سليمان خاطر بنوبة حراسته المعتادة بمنطقة رأس برقة أو رأس برجة بجنوب سيناء، فوجئ بمجموعة من السائحين الإسرائيليين يحاولون تسلق الهضبة التي تقع عليها نقطة حراسته، فأطلق رصاصات تحذيرية، ثم أطلق النار عليهم، حيث إنهم لم يستجيبوا للطلقات التحذيرية.

من جانبه كشف حمدي كسكين، زميل وصديق “خاطر” الذي قتل 7 إسرائيليين في 1985، عن إعداد كتاب بعنوان “رصاصات في قلب كامب ديفيد”، لرصد قصة حياة خاطر وهو السبب وراء تأخر نشر مستندات جديدة أرسلها خاطر له عن طريق أحد حراس السجن حينها، وقال: “لو ظهرت في عصر الرئيس الأسبق مبارك لتمت محاكمتي عسكرياً بتهمة إفشاء أسرار عسكرية”.

خاطر سيبقى سطرًا مضيئًا

وأضاف “كسكين” خلال حواره ببرنامج “الحدث المصري”، انه يملك مستندات تثبت انتهاك إسرائيل للحدود المصرية خلال واقعة مقتل الإسرائيليين السبعة.

وأوضح أن سليمان خاطر كان يؤدي واجبه على الحدود مع إسرائيل عندما أصاب وقتل سبعة إسرائيليين تسللوا إلى نقطة حراسته، وأهانوا العلم المصري في الخامس من أكتوبر عام 1985.

وأكد أن اسم سليمان خاطر سيبقى ومن على شاكلته سطوراً مضيئة لكل من يريد استكمال مسيرة الكرامة، مشيرا إلى أن آخر ما قاله سليمان خاطر أثناء محاكمته: “أنا لا أخشى الموت ولا أرهبه، إنه قضاء الله وقدره، لكنني أخشى أن يكون للحكم الذي سوف يصدر ضدي آثار سيئة على زملائي، تصيبهم بالخوف وتقتل فيهم وطينتهم، إن هذا الحكم هو حكم ضد مصر، لأنني جندي مصري أدى واجبه، روحوا واحرسوا سينا، سليمان مش عايز حراسة”.

ودعا “كسكين” رئيس الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي، إلى التدخل لاستخراج شهادة وفاة للجندي سليمان خاطر، حيث أن المجلس العسكري منع استخراج شهادة وفاة له حتى الآن.

“أبوإسماعيل” يطعن على قرار العسكر

سلم سليمان خاطر نفسه بعد الحادث، وصدر قرار جمهوري بموجب قانون الطوارئ بتحويل الشاب إلى محاكمة عسكرية، طعن المحامي صلاح أبو إسماعيل في القرار الجمهوري، وطلب محاكمته أمام قاضيه الطبيعي، ورفض الطعن، كما قادت صحف المعارضة حملة من أجل تحويله إلى محكمة الجنايات بدلًا من المحكمة العسكرية، وأقيمت مؤتمرات وندوات، وقدمت بيانات والتماسات إلى رئيس الجمهورية، لكن لم يتم الاستجابة لها، وتمت محاكمته عسكريًّا، وخلال التحقيقات قال سليمان إن أولئك الإسرائيليين تسللوا إلى داخل الحدود المصرية من غير سابق ترخيص، وإنهم رفضوا الاستجابة للتحذيرات بإطلاق النار.

وقال التقرير النفسي، الذي صدر بعد فحص سليمان، إنه «مختل نوعًا ما»، والسبب أن “الظلام كان يحول مخاوفه إلى أشكال أسطورية خرافية مرعبة، تجعله يقفز من الفراش في فزع، وكان الظلام يجعله يتصور أن الأشباح تعيش في قاع الترعة، وأنها تخبط الماء بقوة في الليل وهي في طريقها إليه”. وبناء على رأي أطباء وضباط وقضاة الحكومة عوقب سليمان؛ لأنهم أثبتوا أن الأشباح التي تخيفه في الظلام اسمها الصهاينة.

بعد أن تمت محاكمة سليمان خاطر عسكريًّا، صدر الحكم عليه في 28 ديسمبر عام 1985 بالأشغال الشاقة لمدة 25 عامًا، وتم ترحيله إلى السجن الحربي بمدينة نصر بالقاهرة، ومنه نقل إلى مستشفى السجن، بدعوى معالجته من البلهارسيا، وفي اليوم التاسع لحبسه، وتحديدًا في 7 يناير 1986، أعلنت الإذاعة، ونشرت الصحف خبر انتحار الجندي سليمان خاطر في ظروف غامضة.

نسيب الحدود فاضية

حكى سليمان خاطر ما حدث يوم 5 أكتوبر 1985 من خلال أقواله في محضر التحقيق، فقال: «كنت على نقطة مرتفعة من الأرض، وأنا ماسك الخدمة ومعي السلاح، شفت مجموعة من الأجانب ستات وعيال وتقريبًا راجل، وكانوا طالعين لابسين مايوهات منها بكيني ومنها عري. فقلت لهم «ستوب نو باسينج» بالإنجليزية. ما وقفوش خالص وعدوا الكشك، وأنا راجل واقف في خدمتي، وأؤدي واجبي وفيه أجهزة ومعدات ما يصحش حد يشوفها، والجبل من أصله ممنوع أي حد يطلع عليه، سواء مصري أو أجنبي، دي منطقة ممنوعة وممنوع أي حد يتواجد فيها، وده أمر، وإلَّا يبقي خلاص نسيب الحدود فاضية، وكل اللي تورينا جسمها نعديها»، وذلك في إشارة منه إلى حادثة كانت ما زالت حديثة حين استطاعت امرأة صهيونية أن تتحايل بالعري على أحد الجنود في سيناء، وتحصل منه على تردد أجهزة الإشارة الخاصة بالأمن المركزي هناك بعد أن أدخلها الشاليه المخصص للوحدة.

وفي رسالة من السجن كتب أنه عندما سأله أحد السجناء “بتفكر في إيه”؟ قال “أفكر في مصر أمي، أتصور أنها امرأة طيبة مثل أمي تتعب وتعمل مثلها، وأقول لها يا أمي أنا واحد من أبنائك المخلصين.. من ترابك.. ودمي من نيلك. وحين أبكي أتصورها تجلس بجانبي مثل أمي في البيت.. في كل إجازة تأخذ رأسي في صدرها الحنون، وتقول: لا تبكِ يا سليمان، أنت فعلت كل ما كنت أنتظره منك يا بني”.

خاطر للعسكر: لا أخشاكم

وفي المحكمة قال سليمان خاطر: “أنا لا أخشى الموت ولا أرهبه.. إنه قضاء الله وقدره، لكنني أخشى أن يكون للحكم الذي سيصدر ضدي آثار سيئة على زملائي، تصيبهم بالخوف وتقتل فيهم وطنيتهم”. وعندما صدر الحكم بحبسه 25 عامًا من الأشغال الشاقة المؤبدة قال: «هذا الحكم هو حكم ضد مصر؛ لأن جنديًّا مصريًّا أدى واجبه”، ثم التفت إلى الجنود الذين يحرسونه قائلًا: “روحوا واحرسوا سينا.. سليمان مش عايز حراسة”.

تقرير الطب الشرعي ذكر أن سليمان انتحر، بينما قال أخوه: «لقد ربيت أخي جيدًا، وأعرف مدى إيمانه وتدينه، إنه لا يمكن أن يكون قد شنق نفسه. لقد قتلوه في سجنه”. وقالت الصحف القومية المصرية عن الانتحار إنه شنق نفسه على نافذة ترتفع عن الأرض بثلاثة أمتار، فيما قال من شاهدوا جثته، إن الانتحار ليس هو الاحتمال الوحيد، مستشهدين بأن الجثة كان بها آثار خنق بآلة تشبه السلك الرفيع على الرقبة، وكدمات على الساق تشبه آثار جرجرة أو ضرب.

وقال البيان الرسمي إن الانتحار تم بمشمع الفراش، ثم قالت مجلة المصور وقتها إن الانتحار تم بملاءة السرير، وقال الطب الشرعي إن الانتحار تم بقطعة قماش مما تستعمله الصاعقة.

وأمام كل ما قيل تقدمت أسرته بطلب إعادة تشريح الجثة عن طريق لجنة مستقلة؛ لمعرفة سبب الوفاة، وتم رفض الطلب؛ مما زاد الشكوك، وأصبح القتل سيناريو أقرب من الانتحار. 

وما إن شاع خبر موت سليمان خاطر، حتى خرجت المظاهرات التي تندد بقتله من طلاب الجامعات والمدارس الثانوية.

وفي مشهد آخر في مكان ما، تسلم الإسرائيليون تعويضًا عن قتلاهم من الحكومة التي قالت عنها أم خاطر: “ابني اتقتل عشان ترضى عنهم أمريكا وإسرائيل”.

 

*أبرز محاكمات “الشامخ” اليوم

تستكمل محكمة جنايات بني سويف، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره الاستماع لمرافعة الدفاع في القضية الهزلية المعروفة إعلاميًّا بأحداث بني سويف والتي تعود لأغسطس من عام 2013 عقب مذبحة رابعة العدوية والنهضة أبشع مذبحة عرفها تاريخ مصر الحديث.
وتضم القضية الهزلية الأستاذ الدكتور محمد بديع المرشد العام للإخوان المسلمين و92 آخرين من مناهضي الانقلاب العسكري الدموي الغاشم منهم 25 حضوريًّا و67 غيابيًا؛ حيث شمل قرار الإحالة عددًا من الرموز الشعبية والبرلمانية منهم نهاد القاسم عبد الوهاب أمين حزب الحرية والعدالة بالمحافظة، وسيد هيكل وخالد سيد ناجي عضوي مجلس الشورى، وعبد الرحمن شكري عضو مجلس الشعب ببرلمان 2012.
وتواصل المحكمة العسكرية بالإسماعيلية اليوم الأحد جلسات نظر القضية 2015/3617 جنح ديرب نجم والتي تم إحالتها للقضاء العسكري مؤخرًا بعد قرابة العامين تجديدات أمام غرفة المشورة بمحكمة الجنايات وتضم 16 من مناهضي الانقلاب العسكري من مدينة ديرب نجم والقرى التابعة لها بالشرقية وآخرين غيابيًّا.
ومنذ الجلسة الأولى بتاريخ 1نوفمبر 2016 بعد إحالتها إلى المحكمة العسكرية والمحكمة تجدد لهم مدة الحبس دون نظر القضية، كما أن من بين الوارد أسماؤهم في القضية الطالب بتجارة الأزهرعبدالرحمن فوزي عبدالحميد محبوس في سجن طره لأداء الامتحانات ومأمور السجن يرفض دخوله لجنة الامتحان في مادة اليوم الأحد نظرًا لتعارضها مع موعد الجلسة وأخبره بأنه لن يحضر الامتحان وسيتم ترحيله للمحكمة العسكريه بالإسماعيلية، على الرغم من قرار المحكمة بإلزام المأمور بالسماح له بالامتحانات إلا أنه يتعنت في ذلك متعمدًا إيقاع الضرر بالطالب.
كما تواصل محكمة  القضاء الإداري، بمجلس الدولة، برئاسة المستشار أحمد الشاذلي، نائب رئيس مجلس الدولة جلسات الدعوى رقم 10437 لسنة 69 ق، المقامة من أحد المحامين، للمطالبة بسحب ترخيص وإغلاق مركز ابن خلدون للدراسات الإنمائية الذي يديره الدكتور سعد الدين إبراهيم.
أيضًا تفصل المحكمة ذاتها برئاسة المستشار سامي عبدالحميد، نائب رئيس مجلس الدولة، حكمها في الدعوى المقامة من كمال محمد نجيب، والتي يطالب خلالها بوقف انتخابات النقابة العامة للتمريض لعام 2016، وعدم الاعتداد بالقرارات الناتجة عنها، وبطلان إجراءاتها.

 

* الدولار بـ20.25 والذهب يقفز بتعاملات اليوم

سجلت أسعار عملة الدولار، اليوم، الأحد  19.85 بالسوق الموازية، كما سجل متوسط سعر الدولار المتداول اليوم في البنوك 18.40 مقابل الجنيه المصري.

وقد شهدت السوق السوداء تحريك نسبي حيث وصل سعر الدولار بلغ سعره سعر 19.85 للشراء كما سجل سعر البيع 20.25 للبيع في تعاملات محدودة لسوق بيع العملات العربية والأجنبية.

وبلغ سعره بالبنوك كما يلي: اتش اس بى سى مصر 19 جنيهًا وبنك الاسكندرية 18.25 وبنك مصر ايران 18.50 جنيهًا والبنك الأهلى اليونانى 18.30 جنيهًا والبركة 18.33 جنيهًا.

وشهدت أسعار العملات العربية اليوم الأحد ارتفاعًا طفيفًا؛ حيث بلغ سعر الريال السعودي 5.18 والدينار الكويتي 62.50 والدرهم الاماراتي 5.25 والريال القطري 5.33.

 في سياق متصل، ارتفعت أسعار الذهب اليوم في جميع أسعار أعيرته المتداولة بالأسواق المصرية؛ حيث سجل سعر جنيه الذهب في الأسواق المصرية 5056 جنيهًا مصريًا، كما سجل عيار 24 اليوم 722 جنيهًا، وعيار 21   632 وعيار 18          542 وعيار 14         421 وعيار 12         361.

من جانبه، شهدت أسعار الحديد والأسمنت تسكينًا للأسعار، وفيما يلي الأسعار بالطن للشركات:

 عز     10400

بشاي   10380

العتال   10300

عطية   10300

وكذلك أسعار الإسمنت

الشركة متوسط سعر  الطن بالجنيه المصري

العربية للإسمنت         845

صناعات مواد البناء 775

أسيك المنيا      790

لافارج للأسمنت 810

القومية للأسمنت         770

بورتلاند طره   810

حلوان  810

مصر بني سويف        780

السويدي         835

جنوب الوادي   770

مصر للأسمنت قنا       760

 

الجباية هي الحل عند السيسي.. الخميس 15 سبتمبر. . توقف 70% من المحاجر بسبب ارتفاع الرسوم

 توقف 70% من المحاجر بسبب ارتفاع الرسوم

توقف 70% من المحاجر بسبب ارتفاع الرسوم

الجباية هي الحل عند السيسي.. الخميس 15 سبتمبر. . توقف 70% من المحاجر بسبب ارتفاع الرسوم

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* وفد “تواضروس” لأمريكا: نعيش العصر الذهبي للمسيحيين!

دعا الوفد الكنسى الموفد من تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الأقباط فى ولاية نيوجيرسى بالولايات المتحدة الأمريكية، والمكون من الأنبا يؤانس أسقف أسيوط، والأنبا بيمن أسقف قوص ونقادة، إلى ضرورة الخروج لاستقبال قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى أثناء زيارته لنيويورك، الأسبوع المقبل، وتنظيم وقفة ترحيب أمام مقر إقامته، يوم الأحد، وتنظيم وقفة أمام الأمم المتحدة أثناء إلقاء كلمة مصر أمام الجمعية العامة الـ71، يوم الثلاثاء.

وادعى يؤانس، فى كلمته بكنيسة مارجرجس والأنبا شنودة بجيرسى سيتى، أن الأقباط في مصر تحملوا فوق طاقتهم أيام الإخوان، مشيرا إلى أن تواضروس أرسل وفدا كنسيا رفيع المستوى هذه المرة من أجل الاحتفاء بالسيسي وتكريمه، مطالبا الأقباط بالاستجابة لطلب البابا، قائلا: “طالما سيدنا باعت حد.. يبقى نعلى رأسه، ولا بد أن يعلم الجميع أن الأقباط هنا قوة، وإذا خرج عدد صغير منا سنظهر كضعفاء“!.

من جانبه قال الأنبا بيمن، أسقف قوص ونقادة ورئيس لجنة الأزمات بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية: “نحن نعيش العصر الذهبى للمسيحيين، ولا يجب أن نحاسب السيسى على الأشواك فى عامين”، مشيرا إلى أن القوات المسلحة أنفقت 169 مليون جنيه على الكنائس، بأوامر مباشرة من السيسي.

وأضاف بيمن، قائلا: “كل مدينة جديدة يتم بناؤها تخصص فيها كنيسة، كما أمر السيسي ببناء كنيسة فى قرية بالفرافرة فى الوادى الجديد، كما حدث أن زار السيسي مدينة السادس من أكتوبر لافتتاح مشروع لقاطنى العشوائيات، وطلب من اللواء كامل الوزير بناء كنيسة على مساحة 3 آلاف متر، مشيرا إلى أن العاصمة الإدارية الجديدة سوف تشهد بناء كاتدرائية جديدة على مساحة 30 فدانا صدر بها قرار جمهوري“.

 

* أمن الانقلاب بالبحيرة يعتقل أمام مسجد بالدلنجات أثناء صلاة العصر

اعتقلت قوات أمن الانقلاب -أمس الأربعاء- من مركز الدلنجات بالبحيرة إمام أحد المساجد بشكل تعسفى ودون سند من القانون استمرارا لجرائمها بحق مصر وشعبها الحر.
وقال شهود العيان أن قوات أمن الانقلاب بالدلنجات اعتقلت الشيخ “كرم علي جادالله” أثناء إمامته للمصلين في صلاة العصر!! واقتادته لجهة غير معلومة وسط حالة من السخط والغضب بين الأهالى لتصاعد الانتهاكات والجرائم والظلم منذ الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم.

 

 * بفضل السيسي.. اليونسكو تصنف مصر ضمن أقل الدول إنفاقا على البحث العلمي

حلت مصر في القطاع الأخير ضمن قائمة الدول التي تنفق على الأبحاث والتطوير.. وفق بيانات صادرة عن “معهد الإحصاءات” التابع للأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة، الأربعاء، أن مصر من أقل دول العالم انفاقا على الأبحاث والتطوير ، كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي، والأقل في عدد الباحثين كنسبة من عدد السكان.
وقال المعهد إن “الإنفاق العالمي على البحوث والتطوير ارتفع إلى مستوى قياسي بلغ حوالي 1.7 تريليون دولار، وإن حوالي عشر دول تختص بنسبة 80% من الإنفاق. وأنفقت مصر على البحوث والتطوير 0.7% لتقع ضمن مجموعة الدول الأقل إنفاقًا، والتي يقل ما تنفقه عن 1% من الناتج المحلي الإجمالي“.
وبلغ عدد الباحثين في مصر 681 باحثًا لكل مليون نسمة أي بنسبة واحد من كل 1468 شخصًا، بينما بلغ الإنفاق في “إسرائيل” 4.1% من الناتج المحلي الإجمالي، وعدد الباحثين 8255 باحثًا لكل مليون نسمة..
فيما تزيد نسبة الباحثين لعدد السكان في إسرائيل  عن 12 مثلا للنسبة في مصر، وفي كوريا الجنوبية، بلغت نسبة الإنفاق 4.3%، وبلغ عدد الباحثين 6899 باحثا لكل مليون نسمة.
وذكر المعهد أن ما يجمع بين أعلى 15 دولة في الإنفاق على البحوث والتطوير هو أن الإنفاق من قطاع الأعمال يعد عاملا أساسيا للنجاح.
وعلى المستوى الإقليمي، جاءت أمريكا الشمالية وغرب أوروبا في صدارة مناطق العالم من حيث نسبة الإنفاق على البحوث والتطوير والتي بلغت 2.4 في المئة في عام 2013، وبلغت حصتهما 39.7 في المئة من الباحثين على مستوى العالم.
وتقارب موقع الدول العربية ومنطقة وسط آسيا في ذيل القائمة. وكانت الدول العربية تتذيل القائمة فعليا بعد وسط آسيا في عام 1996 لكنهما تبادلا موقعيهما في عام 2013.
وبلغت نسبة إنفاق الدول العربية على البحوث والتطوير 0.2% من الناتج المحلي الإجمالي وبلغت حصتها من عدد الباحثين على مستوى العالم 1.9%.
وتقدمت إفريقيا جنوب الصحراء على الدول العربية، حيث بلغت نسبة إنفاقها 0.4% أي نحو ضعف الدول العربية، وبلغت حصتها من عدد الباحثين على مستوى العالم 1.1%.
أزمة البحث العلمي في مصر
في سياق متصل، أشار تقرير لموقع “المونيتور” الأميركي، أن البحث العلمي في مصر بات “منطقة محرمة”، حيث يجري منع العديد من الباحثين من القيام بأبحاث معينة بدعاوى الأمن القومي، وكذلك “تسييس المؤسسات الأكاديمية، ونقص النزاهة الأكاديمية“.
وتناول موقع “المونيتور” في تقريره، الجمعة الماضية، بعنوان: “البحث العلمي محرم على المصريين” قصة باحث مصري رغب في إجراء دراسة حول أنظمة الصرف الصحي، خلال الحقبة الخديوية (1867-1914) لكن كان يتعين عليه التقدم من أجل الحصول على تصريح من السلطات الأمنية، وبعد شهور، قوبل طلبه بالرفض لـ”أسباب تمس الأمن القومي“.
نقل الموقع عن الباحث أشرف الشريف، أستاذ العلوم السياسية بالجامعة الأميركية بالقاهرة، قصته التي توضح كيف أن البحث في مصر دائماً منطقة محرمة، لأن مهمة الباحثين تعتمد على جمع المعلومات، ما يجعل السلطات والعامة ينظرون إليهم كجواسيس، وفقا للتقرير.
ويرجع الشريف، سبب هذه العراقيل أيضاً لما يسميهم “البيروقراطيين الصغار، وهم موظفون في المؤسسات الحكومية يفترض أن يساعدوا الباحثين، لكن تصرفاتهم تتسم بأنها أكثر فاشية من السلطات الأمنية، ويتسببون في عرقلة الأمور شهورا طويلة.
التقرير الأمريكي أشار إلى أن هناك عوامل كثيرة تعرقل البحث العلمي في مصر، منها وجود أجيال من الأساتذة الفاسدين سياسيا واجتماعيا، بجانب البيئة المعادية، ما يجعل الباحثين الطامحين للتخلي عن آمالهم في مصر، ونقلها إلى شواطئ أخرى أكثر ترحيبا واختلافا.
ويشير الموقع إلى أن خطورة أوضاع الباحثين في مصر باتت تحت المجهر الدولي بعد مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني، الذي تبعته عناصر أمنية قبل اختفائه في 25 يناير الماضي، وظهور جثته بعد أيام وعليها علامات تعذيب.
مثل هذا النهج يوصل إلى إعادة ترسيخ مركزية السلطة، بجانب الأيديولوجية التي تفترض أن مؤسسات الأمن الوطني هي الحارسة على رفاهية الدولة، وبالتالي يتم اعتبارها مصدر الاستحقاق الوحيد للمعلومات، وفقاً للشريف.
ووفقا لتقرير “المونيتور” أنه “من الناحية القانونية والدستورية، مسموح بالتدفق الحر للمعلومات ويعتبر أمرا مشروعا، “لكن بشرط عدم تهديد الأمن القومي”، وهو مصطلح مراوغ يؤدي إلى توسع مظلة المعلومات التي لا يمكن الحصول عليها.
ونقلت “المونيتور” عن جاسر رزاق،  المدير التنفيذي للمبادرة المصرية للحقوق الشخصية: قوله إن “العقلية الأمنية تحكم كافة أشكال حياتنا، بغض النظر عن مجال بحثك، سواء كان المعمار أو البناء أو المثلية الجنسية أو الدين، فإن المنطق الأمني يجعل الحصول على معلومات ووثائق مهمة شاقة جدا“.
وأضاف: “مؤسسات الجيش والمخابرات ترفض أن يتم إخبارها بما ينبغي عليها فعله“.
كما تطرق “المونيتور” إلى حالات باحثين آخرين مثل حالة الباحث إسماعيل الإسكندراني الذي احتجز في نوفمبر الماضي، ويواجه اتهامات بـ”نشر أخبار كاذبة بهدف الإضرار بالمصالح القومية وإزعاج السلام العام”. ووجهت له هذه الاتهامات عقب نتائج بحث أجراه الإسكندراني يزعم اختراق عناصر موالية لـ(ولاية سيناء) للجيش، بحسب المونيتور.
كما أشار الموقع الأمريكي إلى هروب العديد من الباحثين من مصر، مثل عماد شاهين أستاذ العلوم السياسية بالجامعة الأميركية، والذي يدرس كذلك بجامعتي هارفارد ونوتردام، وهو متهم بالتآمر مع جهات أجنبية لتقويض الأمن القومي المصري، وحكم عليه بالإعدام في إحدى القضايا.

 

* سلسلة بشرية لحرائر دمياط بفعاليات “يسقط الذل والعار

نظمت حرائر دمياط اليوم الخميس وقفة وسلسلة بشرية فى ختام مظاهرات يسقط الذل والعار” رفضا للظلم والتنازل عن الأرض وعبث قائد الانقلاب بمقدرات البلاد ضمن موجة “ارحل” الممتدة.
رفعت المشاركات فى السلسلة والوقفة التى امتدت من أمام قرية أم الرضا بمركز كفر البطيخ على طريق “دمياط – جمصة” الزراعى علم مصر بجوار صور الرئيس محمد مرسى وشارات رابعة العدوية وصور الشهداء والمعتقلين ولافتات تحمل عبارات تطالب بوقف نزيف الانتهاكات ورفع الظلم عن البلاد والأحرار فى سجون الانقلاب وتندد بغلاء الأسعار وتردى الأحوال.
أكدت الحرائر استمرار النضال والحراك الثورى حتى تحقيق جميع أهداف الثورة وعودة المسار الديمقراطى ومكتسبات ثورة 25 يناير وإعدام قائد الانقلاب وقادة العسكر وعصابتهم، ومحاكمة كل المتورطين فى جرائم بحق مصر وشعبها.

 

 

* أمن الانقلاب يختطف طالبًا بعد مُداهمة مقر عمله ويخفيه قسرياً

طالبت منظمة “هيومن رايتس مونيتور” سلطات الانقلاب الإفراج الفوري عن الطالب “السيد طارق السيد النمرسي”، الشهير بـ”عمر طارق”، والبالغ من العمر 22 عامًا، الذي يدرس بالفرقة الثالثة كلية “التجارة”، والمقيم بـ”سيدي بشر قبلي بالإسكندرية” بعدما تم اختطافه حال وجوده بمقر عمله في أحد محلات العطور بشارع “المسرح”، بتاريخ  10 سبتمبر الجارى.

وقالت المنظمة عبر صفحتها على فيس بوك اليوم، إن الطالب حُرم من حريته تعسفيًا، وطالبت باحترام مواد الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، وأدانت ما تقوم به سلطات الانقلاب  من انتهاكات ممنهجة بحق المواطنين والتى تعد جرائم ضد الإنسانية باستمرارها في انتهاج سياسة الإختفاء القسري.

كان شهود العيان الموجودين بالمنطقة التى تم اختطاف الطالب منها قالوا إن مجموعة من الأفراد يستقلون عربة بيضاء قد داهموا المحل وألقوا القبض عليه دون سند قانوني وأبلغوا أسرته التي قامت بدورها بتقديم العديد من الشكاوى والمُطالبات للجهات المعنية لكن دونما اكتراث بالمُعاناة التي تعيشها الأسرة، التي تكبدت الكثير من الخسائر المادية والإجتماعية والنفسية.

 

* 600 مليار جنيه بالصناديق الخاصة بلا رقيب

في ظل الأزمات الاقتصادية المتلاحقة، التي يتم تحميلها للشعب بزيادة الأسعار وفرض ضرائب جديدة، يتم إهدار أموال المصريين عبر الصناديق الخاصة بالوزارات والمؤسسات الحكومية.
وتشهد ساحات الانقلاب جدلا ساخنا حول تلك الأموال، حيث صرح أمس، النائب برلمان الدم عصام الفقى، أمين سر لجنة الخطة والموازنة، بوجود 600 مليار جنيه في الصناديق الخاصة بمؤسسات الدولة ولا أحد يعلم عنها شيئا.

وقال “الفقى” فى تصريحات صحفية، إن هذه الصناديق تنفق على الأقل 600 مليار جنيه سنويًا دون رقيب و”محدش عارف عنهم حاجة”، مشيرًا إلى أن إدخال 10 صناديق فقط منها للموازنة العامة سيوفر المبالغ المطلوبة لرفع مخصصات الصحة والتعليم وتوفير النسب التى حددها الدستور.

وأشار إلى أن هناك 90 مليار جنيه يمكن توفيرهم من خلال التصالح مع البناء على الأراضى الزراعية، مؤكدًا أن المهندس إبراهيم محلى رئيس لجنة التصالح، أوضح أن هذا المبلغ ممكن تحصيله من تلك المصالحات.

 

* الجباية هي الحل عند السيسي.. زيادة ضريبة العيادات إلى 300 جنيه

بحثًا عن التمويل الناضب في جميع مؤسسات الدولة في عهد السيسي، بدأ اتحاد المهن الطبية، الخاوية خزائنه، في إعداد دراسة يبحث من خلالها اتحاد النقابات، خلال الأيام القادمة زيادة الدمغات على العيادات.
ويناقش اتحاد نقابات المهن الطبية، الذى يضم نقابات “الأطباء البشريين، وأطباء الأسنان، وأطباء الصيادلة، والأطباء البيطريين”، فى الجمعية العمومية العادية المقرر عقدها الجمعة 30 سبتمبر 2016، رفع الاشتراك السنوى لأعضاء النقابات وتوحيده.
يأتي ذلك في إطار محاولة زيادة المعاش وفقًا لتوصية الخبير الاكتوارى، واشتراك الخريجين الجدد إجباريًا لأول سنة فقط بمشروع العلاج عند القيد بالنقابات، لتدعيم المشروع.
وحسب مصادر رسمية بالاتحاد فإن جدول أعمال الجمعية العمومية العادية يتضمن، 11 بندًا، هى:
تفعيل تحصيل الدمغة الطبية لتكون 200 جنيه على كل عيادة بشرية أو بيطرية، و300 جنيه على كل عيادة أسنان، تحت حساب الدمغة الطبية لحين تسويتها، بالإضافة إلى مضاعفة قيم الدمغة الطبية المفروضة على أعضاء الاتحاد“.

كما سيتم التأكيد على رفض ضم نقابة العلاج الطبيعى أو أى نقابة أخرى لاتحاد نقابات المهن الطبية، إضافة إلى تقرير الأمين العام، وتقرير أمين الصندوق عن عامى 2013، و2014، وتقرير الجهاز المركزى للمحاسبات، واعتماد الميزانية عامى 2013، و2014 وتقرير المراقب المالى واعتماد نشاط الاتحاد عن عام 2015.

وحسب خبراء، فإن تخفيض مخصصات الصحة والتعليم في الموازنة الجديدة هي السبب في اللجوء لزيادة الدمغات من قبل اتحاد المهن الطبية.

وكان السيسي مرر موازنة 2016/2017، بمضاعفة ميزانية الأمن 5 مرات من قيمة ميزانية الصحة والتعليم.

 

 * توقعات بارتفاع أسعار الدولار خلال الأيام القادمة

استقر سعر الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري في التعاملات الصباحية اليوم الخميس 15 سبتمبر، في السوق السوداء، حيث سجل 12.65 جنيها للشراء.. و12.72 جنيها للبيع.
وقال مصدر مصرفي في سوق الصرف، إن هناك توقعات بارتفاع أسعار صرف العملة الأمريكية مقابل العملة المحلية “الجنيه”، في السوق السوداء خلال الفترة المقبلة قد يقفز بالدولار إلى مستوى 14 جنيها، في ظل الوضع الحالي لسوق الصرف.

 

* روسيا تتهم مصر بالسعي إلى “المساومة” برفضها قمحها

اتهمت روسيا الأربعاء، مصر، أول مستورد لحبوبها، بالسعي إلى “المساومةبوقف استيراد قمحها لأسباب صحية، وهددت بدورها بوقف شراء الحمضيات من مصر.
وفي نهاية آب/ أغسطس، شددت مصر أول بلد مستورد للقمح في العالم وأول زبون للحبوب الروسية، المواصفات الصحية، وباتت ترفض الشحنات التي تحتوي على آثار أمراض. ومذ ذاك علقت واردات القمح الروسي.
ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن المسؤول الكبير في وزارة الزراعة الروسية فلاديمير فوليك، قوله إن مصر “غير قادرة على وقف واردات القمح الروسي كليا. إنها عملية مساومة. يريدون التفاوض لكننا نجهل حاليا بأي خصوص“.
وأوضح أن روسيا التي تتوقع موسما قياسيا هذا العام لتعزز موقعها كأول مصدر للقمح في العالم، كانت تبحث عن “أسواق أخرى” في آسيا وأفريقيا.
وفي موازاة ذلك نشرت الوكالة الروسية المكلفة بسلامة الصحة النباتية، بيانا أعربت فيه عن قلقها من الانتهاكات المتكررة للمعايير الروسية بشأن المنتجات المصرية المستوردة “وفي طليعتها الحمضيات“.
وبعدما طلبت من القاهرة إجراء مفاوضات، فقد هددت روسيا بفرض “قيود مؤقتة للواردات المصرية إلى روسيا“.
وتستورد روسيا كميات كبيرة من الحمضيات من مصر، وازدادت مع فرض موسكو حظرا على فاكهة وخضروات تركية العام الماضي تمثل مئات ملايين الدولارات سنويا.
وفي السنوات الماضية، فرضت موسكو بشكل شبه منهجي، قيودا على الأغذية المستوردة من الدول التي توترت علاقاتها معها على شكل حظر أو بحجة عدم احترام الشروط الصحية المطلوبة.

 

 *انخفاض شهادات الإيداع المصرية في بورصة لندن

انخفض أداء شهادات الإيداع المصرية المدرجة في ‏بورصة ‏لندن، الخميس.

وانخفضت شهادات إيداع البنك التجاري الدولي 0.04 نقطة بنسبة 1.13% لتسجل 94ر3 ‏دولار، ‏حيث كان أعلى مستوى للشهادات عند 19ر4 دولار، بينما كان أقل ‏مستوى ‏لها عند 82ر3 ‏دولار.‏

كما انخفضت شهادات إيداع مؤسسة هيرميس 10ر0 نقطة بنسبة 5.07% لتسجل 78ر1 دولار. كان أعلى مستوى للشهادات عند 94ر1 دولار، بينما كان أقل مستوى لها عند 76ر1 دولار.

وتراجعت شهادات إيداع إيديتا للصناعات 20ر0 نقطة بنسبة 3.60% لتسجل 35ر5 ‏دولار. وكان أعلى مستوى للشهادات عند 48ر5 دولار، بينما كان أقل ‏مستوى ‏لها عند 20ر5 دولار.

وحافظت شهادات إيداع أوراسكوم تيليكوم على مستواها المستقر منذ عدة جلسات عند 40ر0 ‏دولار.

 

* أمن الانقلاب يعتقل 2 من رافضي الانقلاب بأبو حماد بالشرقية

اعتقلت قوات أمن الإنقلاب العسكري بالشرقية، إثنين من رافضي حكم العسكر بمركز أبو حماد، بعد مداهمة منازليهما فجر اليوم، الخميس، رابع أيام عيد الأضحي المبارك، ضمن حملة الدهم الموسعة التي تشنها قوات أمن الإنقلاب علي العديد من مدن وقري المحافظة.
وبحسب شهود عيان، فإن حملة مكبرة، لقوات أمن الإنقلاب، داهمت فجر اليوم الخميس، رابع أيام عيد الأضحي المبارك، عدة منازل لرافضي حكم العسكر بمدينة أبو حماد والقري التابعة لها، وحطمت محتوياتها، وروعت الأطفال واعتقلت إثنين هم: عادل محمود العشري، من قرية كفر حافظ، “موظف بالطرق”و أحمد مصطفى، من قرية بني جري، “تاجر“.
وتحمل رابطة أسر معتقلي أبو حماد، مأمور مركز الشرطة ، ومدير أمن الشرقية، ووزير داخلية الإنقلاب المسئولية الكاملة عن سلامة المعتقلين، كما تناشد منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان الندخل لرفع الظلم الواقع عليهم وتوثيق تلك الجرائم التي لاتسقط بالتقادم.

 

*المالية” تطرح أذون خزانة بقيمة 11.5 مليار جنيه

طرحت وزارة المالية ، الخميس، أذون خزانة بقيمة إجمالية بلغت 11.5 مليار جنيه.

وذكرت «المالية»، عبر موقعها الإلكتروني، أنه جرى طرح أذون خزانة أجل 182 يوما بقيمة 5.5 مليار جنيه بمتوسط عائد 763ر15%، فيما بلغ أعلى عائد 8ر15%، وسجل أقل عائد 499ر15%.

وأضافت أنه تم طرح أذون خزانة أجل 364 يوما بقيمة 6 مليارات جنيه بمتوسط عائد 414ر16%، في حين سجل أقصى عائد 45ر16%، وأقل عائد 001ر16%

 

*إجراءات مؤلمة للشعب

كشف الكاتب الصحفي عماد الدين حسين،عن إقبال الحكومة على اتخاذ إجراءات صعبة لإنقاذ الاقتصاد المصري، مشيرًا إلى أن ذلك بمثابة خمس أو ست ضربات في وقت واحد للحكومة لعدم تقبل الشعب هذه القرارات.

وأضاف حسين أنه من سوء حظ هذه الحكومة أنها مضطرة، إلى اتخاذ أكثر من قرار مؤلم وغير شعبى، خلال فترة زمنية قصيرة جدا، موضحا أنها بدأتها بالفعل قبل أسابيع قليلة حينما قررت زيادة أسعار الكهرباء بنسب تتراوح بين ١٥ إلى ٣٠٪ لكل الشرائح بلا استثناء. 

وأشار حسين إلي أن نظام حسنى مبارك ظل سنوات طويلة يتقاعس عن الإصلاح ويشترى صمت الناس، ويرحل الأزمة إلى الأمام.. والنتيجة أننا وصلنا إلى حالة شبه كارثية، لا يعلم إلا الله كيف سنخرج منها وبأى ثمن!. 

وقال أن يوم الإثنين٢٩ أغسطس أقر البرلمان قانون القيمة المضافة بنسبة ١٣٪، وتم البدء فى تطبيقها الأسبوع الماضى، لجمع ٢٠ مليار جنيه في الشهور التسعة المتبقية فى السنة المالية الجارية التى بدأت فى يوليو الماضى، لافتا إلى انه المتوقع أن يؤدى تطبيق هذه الضريبة إلى زيادة في أسعار بعض السلع وثبات سلع أخرى، وإلى انخفاض أسعار سلع ثالثة إذا كانت إجراءات وآليات السوق تعمل بالفعل في مصر.

وأكد الكاتب الصحفي في مقال له على صحيفة “الشروق” أنه خلال أيام أيضا وربما أسابيع، قد نشهد زيادة أسعار تذاكر مترو الأنفاق والسكة الحديد. وفى الفترة المقبلة قد تجد الحكومة نفسها مضطرة إلى رفع أسعار بعد الخدمات مثل الغاز والمياه.

وتابع أن القرار الأصعب، فربما يكون زيادة أسعار مختلف أو غالبية أنواع الوقود خصوصا السولار، وإذا تم ذلك فإن سلعا كثيرة ستشهد زيادات متباينة.

واستطرد : القرار الأصعب الآخر هو توحيد سعر الصرف أو تعويم الجنيه جزئيا أو كليا. ويعنى عمليا تخفيض قيمة الجنيه المصرى، وبالتالى فإن رواتب ومداخيل المصريين ومدخراتهم ستنخفض فورا بنفس نسبة انخفاض الجنيه أمام الدولار وسائر العملات الأجنبية.

ونوه حسين إلى أن من بين الإجراءات الصعبة أيضا تمرير قانون الخدمة المدنية الذي أسقطه مجلس النواب، وتم ترحيله للفصل التشريعى المقبل، رغم أنه خطوة مهمة فى طريق الإصلاح الإدارى.

 

*KLM تحرج مصر اقتصاديًا

وصفت وكالة أنباء أسوشيتد برس الأمريكية قرار شركة الطيران الهولندية  “KLM” بتعليق رحلاتها إلى القاهرة بدءًا من الثامن من يناير بمثابة شهادة على نقص العملة الأجنبية في مصر.

وأضافت الوكالة الأمريكية فى تقرير لديها بشأن اتخاذ مثل هذا القرار، أن تلك المشكلة الناجمة جزئيا من هلاك صناعة السياحة عبر سنوات من الفوضى، وكذلك انخفاض تحويلات المغتربين المصريين.

وذكرت الشركة عبر موقعها الرسمي في بيان نشرته، أمس الأربعاء، إن “أسبابا اقتصادية” وراء قرار تعليق رحلاتها الجوية.

واستطرد البيان أن انخفاض قيمة الجنيه المصري والقيود المفروضة من البنك المركزي على تحويل العملة الأجنبية خارج مصر وراء القرار.

وأعلنت الشركة الهولندية أن الخط الجوي بين أمستردام والقاهرة  سوف يتم تعليق العمل به بدءًا من 8 يناير.

واختتمت الوكالة بتوقعها أن تجري مصر تخفيضًا جديدًا لقيمة الجنيه المصري، أو تتخذ قرارًا بتعويمه، كجزء من خطة الإصلاحات الطموحة التي يشترطها صندوق النقد الدولي مقابل قرض 12 مليار دولار.

 

 

*طلب إحاطة حول توقف 70% من المحاجر بسبب ارتفاع الرسوم

تقدمت النائبة آمال رزق الله، بطلب إحاطة لتسهيل إجراءات تراخيص المحاجر وتخفيض الرسوم والإيجارات.

وبحسب “الوطن” ، فقد دعت “آمال” إلى إجراء حوار مجتعي، يضم شعبة المحاجر في مناقشة القوانين التي تقع فى نطاق عملهم للوقوف على المشاكلات والمعوقات التي تواجه هذه الصناعة الحيوية.

وشددت على ضرورة زيادة مدة تراخيص المحاجر إلى 5 سنوات بدلًا من عام أو عام ونصف، وتخفيض ما يتم تحصيله من رسوم وإيجارات عند بداية العمل في المحاجر ولفترة سماح تصل إلى 6 شهور.

وحذرت من توقف 70% من المحاجر عن العمل بسبب زيادة الرسوم الخاصة بالمحاجر، وقصر مدتها التي لا تتعدى سنة، منها 4 أشهر للموافقات الرسمية، 3 أشهر للاستكشاف، خلافا للعطلات الرسمية، بما يعني أن مدة العمل الفعلية لا تتعدى الـ 4 أشهر.

وتابعت: رسوم المحاجر ارتفعت لأكثر من الضعف، مما تسبب في خفض الايرادات التي كانت تدخل للدولة، نظراً لعدم قدرة أصحاب المحاجر على دفع الرسوم المرتفعة، وتغطية تكاليف المحجر، ويجب أن تكون الموافقات بمدة أطول، لا تقل عن 5 سنوات لاستغلال المحجر، وتقسيط المبالغ لمدة 5 سنوات، وإعطاء فترة سماح للاستكشافات لا تقل عن 4 أشهر، على أن تتضمن تغيير الموقع في حالة عدم صلاحيته للاستخراج.

وأضافت “امال” يجب إلغاء رسم الصادر على صادرات القطاع، الذي تسبب في خسارة مصر لأسواقها الخارجية، رغم أنها كانت تحتل المركز الخامس عالميا في تصدير الرخام، وذلك لاعتماد الأسواق الدولية علي خامات وألوان أخرى لعدم توافرها.

 

* مصر تضع حدًا أقصى للشراء ببطاقات المصريين بالخارج

أعلن بنك مصر عن حدود الشراء من خارج مصر للعملاء الذين يستخدمون البطاقات الائتمانية “فيزا وماستر كارد”، ما بين 5 آلاف و10 آلاف دولار شهريًّا، وبالنسبة لحدود السحب النقدي للعملات الأجنبية من خارج مصر عبر استخدام ماكينات ATM وآلات POS في حدود 200 دولار يوميًّا وبما لا يتجاوز الـ 3500 دولار شهريًّا، وبالنسبة لبطاقات الخصم الفوري والمرتبات، فالحد الأقصى للشراء خارج مصر 1000 دولار شهريًّا، والسحب النقدي في حدود 100 دولار يوميًّا وبحد أقصى 500 دولار شهريًّا.

يرى الدكتور وائل النحاس، الخبير الاقتصادي، أن هذه الإجراءات التي اتخذتها البنوك وفقًا لتعليمات البنك المركزي تؤثر علي تحويلات المصريين في الخارج؛ لأن أي شخص يمتلك مبلغًا من المال طبيعي أنه يريد أن يشعر بالأمان عند استعادته من البنك الذي يضعه فيه، ومع إيقاف الخدمات البنكية في الخارج نجد أن تحويلات المصريين في الخارج ستقل، لأنه لا يضمن وستقابله مشكلة إذا احتاج المبلغ الذي وضعه في البنك؛ بسبب هذه الإجراءات. وأكد النحاس لـ”البديل” أن أي المصري في الخارج سيفضل التعامل مع البنوك الخارجية بالدولة التي يقيم فيها، ومثال ذلك البنوك الإماراتية التي لها فروع في مصر، وبها سهولة في التحويلات والسحب والإيداع، بدل البنوك المصرية بإجراءاتها المعقدة.

 

 *تفاصيل أكبر قضية نصب على “دولة المغرب” بطلها سفير “مصري” مزيف!

كشفت وثائق خاصة نشرتها صحيفة “المساء” المغربية في عددها الصادر اليوم الخميس، عن فضيحة من العيار الثقيل ذات أبعاد دبلوماسية ودولية، بطلها شخص مصري نصب على مؤسسات بالدولة المغربية كوزارة الخارجية والبرلمان وأحزاب سياسية.

وانتحل المصري صفة سفير سلام، وأقام ملتقى دوليا كبيرا حدث فيه توسيم ملوك ورؤساء للسلام بهدف الحصول على أموال عن طريق النصب والاحتيال.

وتضيف اليومية المغربية أن الشخص المصري تم استقباله في مطار محمد الخامس بسيارات البرلمان، ووفد رسمي، كما تم منحه بطاقة قنصل فخري من طرف وزارة الخارجية.

 

* زوّجي زوجك” دعوة نسائية لقبول المصريات بالتعدد

 تتبنى مدربة التنمية البشرية رانيا هاشم دعوة لتشجيع الزوجة على قبول زوجة أخرى لزوجها، وهي الدعوة التي لاقت ترحيبا من بعض الزوجات وهاجمتها أخريات بقوة وقسوة.

تدخل الأرملة سماح العقد الخامس وليس في حياتها سوى ابنها اليتيم، وهي حينما تنظر لزميلتها في العمل عفاف المطلقة قبل سنوات، لا تجد فرقا كبيرا إلا في أن القدر كتب عليها ما نفذته زميلتها بنفسها، وهما على أي حال أفضل حالا من ابنة الجيران العانس هدى.

فهما قد “دخلتا دنيا” بتعبير المصريين حيث تزوجتا بينما لم يكتب لهدى التي تدخل العقد الرابع خوض هذه التجربة حاملة على كاهلها اللقب الأقسى “عانس“.

ثلاثتهن يجمعهن تقدير دعوة “زوّجي زوج” التي حملت لواءها مدربة التنمية البشرية رانيا هاشم، حيث تراها الحل لكثير من أزمات العوانس والأرامل والمطلقات، عبر تغيير الثقافة السائدة المناوئة للتعدد، بتشجيع الزوجات على قبول زوجة أخرى لزوجها، وبالتخلي عن “بعض الكبرياء الزائف” والتخفف من أعباء زوج ليس أمامه غيرها، كما أن الزوج بتحمله المزيد من الأعباء سيكون أكثر شجاعة ومسؤولية.

تتجه صاحبة الدعوة بدعوتها للزوجات لأنهن برأيها “إحدى عقبات ارتباط الزوج بأخرى، حيث يخشى من رد فعلها العنيف وهدمها للبيت الأسري“.

رانيا يتابعها آلاف على صفحتها بـ فيسبوك وقناتها على يوتيوب، لذلك أحدثت دعوتها المنشورة ردود فعل واسعة، بدأت بالهجوم العنيف وانتهت بتحول كثيرات للترحيب، بل وجاءتها رسائل من زوجات يبدين الاستعداد للخطبة لأزواجهن.

 

* تعرّف ماذا كتبت منظمة الأغذية الفيدرالية الأمريكية بشأن الفراولة المصرية

أثبتت تحاليل طبية وجود بقايا براز بشري وحيوانات نافقة ومواد تستخدم في دفن الموتى في معظم المواد الغذائية التي تصدرها مصر، حيث خرج تقرير وزارة الزراعة الأمريكية اليوم (٣٦٠ صفحة) بشأن الفراولة التي يتم ريها بمياه المجاري والتي تسبب الإصابة بمرض الكبد الوبائي فصيلة “إيه“.

أشار التقرير أيضاً إلى أنه تم إكتشاف أن الخضار المجمدة المستوردة من مصر (الملوخية والسبانخ والبامية والبازلاء والفول الأخضر والخرشوف) يتم غسلها بمياه قذرة مما قد يصيب متناوليها بمرض الكبد الوبائي لإحتوائها علي بقايا مخلفات بشرية، وأشار التقرير الى إجراءات صارمة سوف تتخذها وزارة الزراعة الأمريكية حيال السلع المصرية الواردة الى أمريكا منها منع إستيراد الفراولة او اي منتجات مصرية تم ريها بمياه المجاري ووضع شروط جديدة صارمة بشأن غسيل الخضار المجمدة التي تصل الى أمريكا من مصر ووجوب غسلها بمياه نقية مفلترة ومنع منعاً باتاً إستيراد الجبن وخاصة الرومي والأبيض من مصر التي أثبتت التحليلات على إحتوائها على مادة “الفورمالين” التي تستخدم في حفظ جثث الموتي بالإضافة الي أملاح قذرة يتم إستخراجها من ملاحات بها بقايا حيوانات نافقة.

أضاف التقرير أنه يتم إستخدام الجير الأبيض الذي يستخدم في تركيب البلاط في تبيض الأرز المصري المستورد مما قد يصيب متناوليه بالتسمم والسرطان وأخيراً العصائر (المانجو والجوافة..) التي تحتوي على ألوان ومكسبات طعم محرم إستخدامها دولياً لتسببها في الفشل الكلوي وأمراض الكبد وضغط الدم، لذا يجب توخي الحيطة والحذر عند التفكير في تناول تلك المنتجات الفاسدة لتجنب الأمراض.

السؤال الذي يطرح نفسه، إذاكانت كل تلك الأمراض في المنتجات المصرية التي يتم تصديرها من مصر الي أمريكا والمفترض أنها أعلى جودة من مثيلاتها المحلية بل ويتم الكشف عليها بواسطة السلطات الصحية في مصر قبل السماح بتصديرها، فما بالك بالمنتجات المحلية التي يجري تداولها في السوق المصرية ويتم تصديرها إلى دول الخليج ودوّل اخرى.

 

 

السعودية تمول طريق يصل قناة السويس بالدولة الصهيونية.. الاثنين 27 يونيه. . محمود السيسي شريك في “فالكون”

محمود السيسي شريك في "فالكون"

محمود السيسي شريك في “فالكون”

محمود السيسي شريك في "فالكون"

محمود السيسي شريك في “فالكون”

السعودية تمول طريق يصل قناة السويس بالدولة الصهيونية.. الاثنين 27 يونيه. . محمود السيسي شريك في “فالكون

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*ترحيل 20 معتقلا بأبو حماد إلى مكان مجهول

رحَّلت قوات أمن الانقلاب بمركز شرطة أبو حماد 20 معتقلا إلى جهة غير معلومة، بعد إعلانهم عن الإضراب، اليوم، احتجاجا على الانتهاكات التى تمارس بحقهم من قبل إدارة مركز شرطة أبو حماد.

وقال أحد أعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين بمركز شرطة أبو حماد، إنه تم ترحيل 20 معتقلا إلى جهة غير معلومة حتى الآن، بعد إعلان المعتقلين اليوم الإضراب عن الطعام؛ احتجاجا على تعنت مأمور المركز وقطع الكهرباء عنهم، ومنع تحويل المرضى إلى المستشفى.

من جانبها، حملت رابطة أسر المعتقلين بأبو حماد مأمور المركز ووزير الداخلية بحكومة الانقلاب ومدير أمن الشرقية، المسؤولية عن سلامة المعتقلين، مناشدة منظمات حقوق الإنسان بالتدخل وتوثيق هذه الجرائم التى لا تسقط بالتقادم.

كان عدد من المعتقلين بمركز شرطة أبو حماد قد أصيبوا بالإغماء بشكل جماعى؛ جراء انقطاع التيار الكهربائى، وتوقف شفطات الهواء، وتكدس الزنازين بالمعتقلين، وعدم استجابة إدارة السجن لاستغاثاتهم لإنقاذ الحالات المصابة، ما يعد عملية قتل بالبطيء وجريمة لا تسقط بالتقادم.

ويقبع فى سجون الانقلاب من مدينة أبو حماد ما يزيد عن 200 معتقل؛ على خلفية رفضهم للظلم والتنازل عن الأرض، من بين ما يزيد عن 2300 معتقل بمدن ومراكز الشرقية، محتجزين فى ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان، وتفتقر إلى أى معايير للسلامة والصحة، بما يخالف كل القوانين والمواثيق المحلية والدولية.

والمعتقلون الذين تم ترحيلهم إلى جهة غير معلومة حتى الآن هم:

محمد علي محمد الخبيرى
محمد أحمد محمد أحمد
رجب السيد
محمود عبد النبى
عبد الحفيظ جميل
عبد الرحمن جميل
عصام بكر
أحمد عبد الحميد
يوسف محمود أحمد
ياسر جمال
محمد أحمد عرندس
فارس جمال
عبد الله عاطف عبد الله
حمادة محمود موسى
محمد جمال محمد حسن
أحمد عبد البديع محمد عبد الحميد
عبد الرحمن محمد السيد
عمرو محمود أحمد
السيد حسونة علي
أسامة محمد جمعة

 

 

* شهيد جديد بسجون الانقلاب: ارتقاء المعتقل “حسن محمد” بمركز شرطة مغاغة بالمنيا

ارتقي اليوم الاثنين “حسن محمد” موظف بالشهر العقاري وأحد رافضي الانقلاب.. جراء الإهمال والتعذيب داخل محبسه بمركز شرطة مغاعة بمحافظة المنيا.
وتم نقل الجثمان الي مستشفي مغاغة العام ، وسط حالة من الغضب بين الأهالي.
وكتب الناشط على حماد على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك  قائلا «شهيد جديد من أحبتي في سجون السيسي …نفرح للارتقاء ونحزن فقط للفراق”.
وأضاف حسن «لتهنأ يا عمي حسن في الجنة مع سيدي حمزة فما عرفتك إلا صواما قواما جريئا في قول الحق لا تترك موطنا تصدح فيه بكلمة حق عند سلطان جائر إلا وأسرعت الخطى له … كفاك أن لقيت ربك في رمضان مقبلا غير مدبر … .أغظت سجانك بصمودك وثباتك وأنت أسير أعزل فانتقم منك بقتلك ولا يدري هو والله من القاتل ومن المقتول بحق”.
واختتم تدوينته «لغمسة يا عماه في نعيم الله ستنسيك حتما ما ذقته من عذاب على أيدي القتلة. .وأظنك الآن في نعيم مقيم. .إي وربي..إلى لقاء على الحوض برفقة المصطفى بإذن الله يا عماه”..

 

* تدهور صحة “موجه” سيناوي داخل محبسه بالإسماعيلية
تدهورت الحالة الصحية للمعتقل راضي حسين”، 52 عامًا، محتجز بسجن فرق الأمن بالإسماعيلية يعمل موجهاً عاماً في وزارة التربية والتعليم بمحافظة شمال سيناء.
ونشرت اليوم الاثنين مُنظمة هيومن رايتس مونيتور شكوى أسرة المعتقل والتى أفادت بنقله للمستشفى الأميرة بعد تدهور حالته الصحية بشكل بالغ منذ أن تم اعتقاله وعرضه على نيابة الانقلاب بتاريخ 9 سبتمر 2013 بتهم ملفقة لاصلة له بها، منها التحريض على العنف واقتحام مركز شرطة رمانة، ليتم الحكم عليه مؤخرا عسكريا بالحبس 15 عاما.
وأكدت أسرة المعتقل فى شكواها لمونيتور أنه تم حبسه بسجن “العازولي العسكري”، بزنزانة أبعادها 3 متر × 5 متر بها أكثر من 50 معتقلاً ليصارع الموت نتيجة الإهمال الطبي، فهو مريض بالفيروس الكبدي، ومنذ اعتقاله في 5 سبتمبر 2013 أصيب بـ “الصفراء”، نتيجة امتناع إدارة سجن العريش المركزي (مقر اعتقاله آنذاك) عن السماح له بتلقي العلاج، قبل أن يتم نقله إلى سجن العازولي العسكري ليستمر منع علاجه تمامًا، ثم ترحيله بعد ذلك إلى سجن فرق الأمن بالإسماعيلية قبل النطق بالحكم في القضية الهزلية الملفقة له.
وتابعت الأسرة أن راضى تعرض لعمليات تعذيب ممنهج عقب اعتقاله وأودع مقر الفرقة 18 أسفل كوبري “السلام بالإسماعيلية”، قبل أن يتم ترحيله لسجن العازولي العسكري”، ليتعرض كباقي معتقلي العازولي للضرب والتعذيب.
كما أكدت الاسرة أنها تواصلت مع محاميه بشتى الطرق مع كافة الجهات، لعرضه على طبيب مختص، وللسماح له بتلقي العلاج الذي يتناسب مع حالته الصحية وسنه، وبالرغم من حصول الأسرة على موافقة الشرطة العسكرية، إلا أن إدارة السجن تجاهلت تلك الموافقة تمامًا، واستمرت في موقفها منه دون أن تبدي أية أسباب، ومن المقرر أنّ يجري عملية جراحية اليوم 27 يونيو 2016.
وأدانت “مونيتور”، الإهمال الطبي المُتعمد بحق المُعتقل الذى يعرض حياته للخطر وطالبت المقرر الخاص بلجنة الأمم المتحدة المعني بالتمتع بأعلى مستوى من الرعاية الطبية التدخل الفوري لوقف الانتهاكات غير القانونية بحق المُعتقلين حيث أنّ الحق في الحصول على الرعاية الطبية اللازمة حق أساسي تُقره جميع الدساتير والإعلانات العالمية والمواثيق الدولية، كما طالبت المُنظمة الجهات المعنية بإجراء الكشف الطبي اللازم والسماح له بتلقي العلاج.

 

 

 *فيلم إباحي يفضح أخلاقيات نواب “برلمان السيسي”

شهد برلمان العسكر، اليوم الإثنين، فضيحة أخلاقية جديدة شغلت نواب البرلمان، وسيطرت على جلسته العامة، لتضاف إلى جملة الفضائح التي يشهدها برلمان السيسي الفاشل.

الفضيحة الأخلاقية الجديدة تعود وقائعها إلى النائب أسامة شرشر، عضو برلمان السيسي عن ائتلاف دعم مصر، والعضو السابق بالحزب الوطني المنحل، حيث قام شرشر بإرسال رسالة من هاتفه الخاص، عبر الـ”واتس آب”، إلى المخرج خالد يوسف تحتوي على مقطع فيديو “إباحي“.

وقرن “شرشر” مقطع الفيديو غير الأخلاقي برسالة إلى خالد يوسف، زميله في برلمان العسكر، جاء فيها “إيه الحلاوة دي يا خالد بيه.. ابعت شوية من عندك.. يا رتني كنت مخرج.”

كارثة كبرى

لكن الكارثة الكبرى والحقيقية أن شرشر أرسل هذا المقطع الفاضح عن طريق الخطأ إلى جروب خاص على الواتس، خاص بنواب البرلمان، وهو الجروب الذي يضم أكثر من 250 نائبا، ليكتشف ذلك سريعا، ويقوم بالاعتذار؛ معللا بأن ما حدث هي رسالة عن طريق الخطأ.

اعتذار شرشر لم يرق لبعض النواب، حيث تقدم النائب علاء عابد بطلب لعلي عبد العال، رئيس برلمان العسكر، يطالبه بالتحقيق في إرسال فيديو إباحي من هاتف النائب أسامة شرشر لـ256 نائبا.

وأكد عابد، في كلمته لأعضاء “برلمان السيسي”، أن الفيديو المتداول لا يستحق أن يتواجد بأروقة المجلس، حفاظا على سمعة المجلس، بحسب قوله، مشيرا إلى أن هذا الفيديو تم إرساله لـ256 نائبا عبر هواتفهم الشخصية، وهذا أمر مؤسف للغاية، ولا بد أن يتم حذفه، من خلال الحساب الشخصي للنائب أسامة شرشر.

وعقب علي عبد العال، رئيس برلمان السيسي، على حديث “عابد” قائلا: “الرسالة وصلت”، لافتا إلى أن “هناك أمورا عدم البيان فيها إيضاح، وذلك الأمر غير مقبول وسأتخذ الإجراءات اللازمة”، موضحا أنه سيخطر مباحث الاتصالات لتتبع من أين جاءت تلك الرسالة، وسيتم إخطار النائب العام بذلك لمباشرة التحقيقات.

بلاغ إلكتروني

وفي محاولة منه لاحتواء الفضيحة، تقدم النائب أسامة شرشر، عضو مجلس النواب، بشكوى لرئيس مباحث الجريمة الإلكترونية والإنترنت، مدعيا أنه تم اختراق حسابه الخاص على تطبيق “واتس آب” من مجهول، وتم إرسال رسائل وفيديوهات مسيئة غير لائقة، على مجموعة واتس آب، الأمانة العامة لمجلس النواب، وغيرها من المجموعات الأخرى، بما من شأنه أن يسيء لشخصه وصفته كنائب.

وطالب شرشر فى شكواه باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه تلك الواقعة، حيث تضمنت الرسائل المرسلة فيلما غير أخلاقي.

وزعم أسامة شرشر أن حسابه تم اختراقه بصفة متعمدة، وهو لم يعرف عنه شيئا، إلا بعد معاتبة النائب مصطفى بكرى له، مؤكدا أنه يكن كل احترام وتقدير للسادة أعضاء المجلس.

يذكر أن لعنة الفيديوهات الإباحية تطارد النائب خالد يوسف، فبعد الفيديوهات الإباحية التي نشرها الإعلامي أحمد موسى، عبر برنامجه “على مسؤوليتي”، والتي قال عنها موسى إنها تثبت تورط النائب في فضيحة جنسية، وانتهت الأزمة بتصالح بين النائب والإعلامي، لتعود قصة الفيديوهات الإباحية من جديد من داخل أروقة مجلس النواب نفسه.

ومنذ انعقاد برلمان السيسي، مطلع العام الجاري، ولا يخلو من الفضائح المتكررة، ما بين تصرفات غير لائقة من نواب العسكر، وما بين ألفاظ نابية وسباب بالدين، تصدر من أعضائه، فضلا عن أخطاء في الآيات القرانية، وأخرى أخطاء لغوية وتاريخية.

 

*إخلاء سبيل ٨ من فتيات دمياط المعتقلات

أخلت محكمة جنايات دمياط اليوم الاثنين سبيل ٨ من فتيات دمياط المعتقلات بالقضية الهزلية المعروفة إعلاميا بقضية بنات دمياط، المعتقلات منذ مايزيد عن 418 يوما، وتم تأجيل القضية إلى 28 سبتمبر 2016.

الجلسة تمت بحضور 8 بنات والبنتان الأخريان لم يحضرا لوجودهما في الامتحانات، وهما:

1-روضة خاطر 

2-إسراء فرحات

يذكر أن البنات معتقلات منذ مايزيد عن 418 يوما، حيث تم اعتقالهن من ميدان الساعة بدمياط بعد الاعتداء على مظاهرة مناهضة للانقلاب العسكرى الدموى الغاشم. وقد تعرّضن للاختفاء القسري لمدّة ثمانية أيام. لم يتمكن الأهالي من رؤية بناتهنّ إلا بعد 11 يوماً من القبض عليهنّ، ليجدوا أنهنّ من ضمن متهمات في قضيّة حيازة أسلحة والشروع في القتل واستعراض القوة.

 

*على خطى علاء مبارك.. محمود السيسي شريك في “فالكون

كشفت مصادر مطلعة بشركة فالكون أن نجل قائد الانقلاب محمود عبد الفتاح السيسي وهو ضابط بجهاز المخابرات العسكرية، انضم مؤخرًا إلى قائمة ملاك شركة فالكون للخدمات الأمنية، ولم تحدد المصادر حصة نجل “محمود”، مؤكدة أنه بدأ تردد اسمه كأحد ملاك الشركة تزامن تحالف وفاة اللواء سامح سيف اليزل، رئيس تحالف دعم السيسي السابق فى برلمان العسكر .

وقالت المصادر أن قائد  الانقلاب عبد الفتاح السيسى أمر  بتخصيص  32 مليون دولار  من ميزانية وزارة السياحة  لشركة فالكون لتامين مطارات مصر ، مقابل حصول نجله على حصة كبيرة في ملكية الشركة على غرار ما كان يحدث في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك ، عندما فرض نجله علاء كشريك في جميع الشركات .

يذكر أن شركة فالكون يديرها قيادات حالية وسابقة بالقوات المسلحة، واستحوذت من قبل على تامين الجامعات ، بتعليمات سابقة من قائد الانقلاب ، قبل أن يسطو على السلطة رسميًا  . 

وكانت وزارة الطيران المدني، قد وقعت  الثلاثاءالماضي  على اتفاقية تعاون بين شركة فالكون المصرية وشركة ريستراتا البريطانية للاستشارات، وذلك لتدريب كوادر فالكون الأمنية استعدادًا لبدء عملها في تأمين المطارات المصرية.

وقال بيان للوزارة: إن الاتفاقية تتضمن توقيع عقد لتدريب العاملين الجدد بشركة فالكون على أمن المطارات وبخاصة إجراءات تفتيش الركاب والحقائب بكل مراحلها، وتوقيع عقد آخر للاستشارات الأمنية من خلال الخبراء بشركة ريستراتا لمتابعة تنفيذ وتقييم التدريب والمتدربين أثناء عملهم.

وشركة فالكون للأمن هي شركة أمن خاصة تخضغ لقانون الاستثمار أنشئت عام 2006، وتعمل في مجال تقديم الخدمات الأمنية المتكاملة، ويديرها ضباط في جهازي المخابرات العامة والحربية بالإضافة إلى بعض لواءات الشرطة السابقين وكانت فالكون قد تولت تأمين قاد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، وهي المهمة التي أعطت الشركة صلاحيات كبيرة ونفوذًا واسعًا في مجالها، حيث تولت تأمين 15 جامعة حكومية  . 

 

 

* حصاد الانقلاب.. مصر حافية على جسر من الرز!

“أوعوا تكونوا مش مصدقين إن مصر هاتكون أد الدنيا.. لا.. دى هاتبقى أد الدنيا”، جملة طالما رددها قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى كثيرًا، كما كان يردد دائما أن مصر بعد انقلابه على الرئيس المنتخب محمد مرسي، ستعود إلى ريادتها للمنطقة، مؤكدًا وجود مؤامرة كونية لإسقاط الدولة!

ومنذ انقلابه في الـ 30 من يونيو عام 2013، وقد دخلت مصر مرحلة أشد ظلمة وقتامة في تاريخ الانقلابات العسكرية المعاصر، ومنذ تلك اللحظة وربما قبلها بنحو 60 عاماً وتشهد البلاد تراجعاً في مكانتها الإقليمية التي كانت في مطلع القرن الماضي “متميزة”.

وأهال العسكر التراب منذ انقلاب عبد الناصر في 1954 على تاريخ مصر العظيم، وعملت جرافات العسكر السياسية والاقتصادية والفكرية على تخريب كل ما حباها الله من معطيات جيو-إستراتيجية، وتاريخية، وحضارية متميزة، ألهمت الكتاب والعلماء والمؤرخين في وصفها. 

منارة الأحرار!

 في بداية حكمه عمد الرئيس المدني المنتخب محمد مرسي على إرساء عددًا من القواعد التي لابد من توافرها في دولة الحريات الحديثة، حتى تكون حقيقية، وتكون دولة مدنية، وقاوم العسكر عبر أذرعهم جهود الرئيس، ومن هذه القواعد التي حارب مرسي في تثبيتها خلال عام من حكمه: 

– أن يتمتع مواطنو مصر بالحقوق الأساسية والحريات العامة.

– أن يكونوا متساوين أمام القانون.

– أن تتم ممارسة السلطة الرسمية بشكل يتوفر فيه شرط ضمان تطبيق القانون وحكمه.

-أن تنظم السلطة طبقاً لمبدأ الفصل بين السلطات. 

– مشاركة قوى الشعب في توجيه سياسة الدولة.

– ضرورة توافق النظام السياسي مع دستور الدولة.

– استقلال القضاء وعدم تسيسه.

– التداول السلمي للسلطة وحكم الأغلبية، أي حكم الشعب لنفسه وحقه في اختيار من يمثله في الحكم والمجالس النيابية.

 ويذكر التاريخ أن الراحل الكبير “جمال حمدان”، وصف مصر في كتابه “شخصية مصر” بأنها تقع علي خط التقسيم التاريخي بين الشرق والغرب؛ فهي تقع في الأول لكنها تواجه الثاني، وهي قلب العالم العربي، وواسطة العالم الإسلامي، وهي تجمع أطراف متعددة، مما يجعلها “سيدة الحلول الوسطي”.

 كما أن الدكتور حسين مؤنس وصف مصر بأنها “قاعدة عظمي ومركز توازن من الطراز الأول”، كما أنها شهدت ولادة فجر الضمير الإنساني، كما أطلق عليها المؤرخ الأمريكي جيمس هنري بريستد.

 وتاريخيا، فإن مصر قِّدر لها أن تتصدي لكل الهجمات العدوانية والاستعمارية التي واجهت العروبة والإسلام، وكانت مصر منارة الأحرار وقبلة الثائرين في جميع أنحاء العالم، خاصة في إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية، حتى ابتلاها القدر بـ”حكم العسكر”.

 ومنذ أيام، وفى الاحتفال ببدء موسم حصاد القمح في “الفرافرة” وجه السيسي صدمة قوية للمصريين عندما قال إن مصر حاليا ليست دولة حقيقية، مضيفا : “إحنا مش فى دولة حقيقية.. طلوا على بلدكم صحيح .. دى أشباه دولة مش دولة حقيقية “.

 بعدها بأيام، وأمام لجنة الشئون الخارجية في برلمان “الدم”، وجه وزير خارجية الانقلاب سامح شكرى، صدمة أخرى للمصريين عندما قال إنه: “ليس من أهدافنا أن تكون مصر رائدة، فمصر ليست رائدة ولكن لها قدرات بحكم موقعها الذى لا ينافسها فيه أحد، لا نسعى أن نكون رواد لأحد وإنما شركاء “.

هذا الانقلاب الكبير في نظرة العسكر لمصر ومكانتها، لم يصدم خصوم الانقلاب فقط، لكنه صدم مؤيديه أكثر، الذين ابتلعوا ألسنتهم والتزموا مرارة الصمت المهين.

 

عصابة العسكر

 وفيما يؤكد المراقبون أن المكانة الإقليمية تتحدد بمعيار “القوة الشاملة”، التي تحوزها الدولة من إمكانات بشرية، وعلمية وسياسية، واقتصادية، وعسكرية، فإن مصر على يد جنرال الانقلاب عبد الفتاح السيسي تمر بانهيار وتخريب اقتصادي متعمد، وتراجع معدلات النمو، نتيجة للفوضى التي ينشرها العسكر، وعدم الاستقرار الذي واجه به جنرالات الجيش ثورة 25 يناير 2011.

 وبالرغم أن مصر تمتلك فعلياً إمكانات القوة الشاملة، فهي صاحبة أكبر قوي بشرية في العالم العربي، وجيشها كان قبل اتفاقية الاستسلام للعدو الصهيوني – كامب ديفيد- أقوي جيوش الشرق الأوسط، وتمتلك موارد علمية واقتصادية لا بأس بها، وإن كانت فقط تحتاج أن يرفع العسكر أيديهم عن هذه الموارد، وأن يمتنعوا عن افتعال المعوقات التي تحول دون صعود المارد المصري.

ولكن يبدو أنّ مكانة مصر تلك انتهكها حلم “الرز المجاني” الّذي أدمنه الجنرال السيسي وشركائه في العصابة العسكرية، تلك المكانة قد ذهبت في مهبّ الرّيح منذ ظهور التسريبات التي بثتها قناة “مكملين” و “الجزيرة” و “الشرق” .

 الرز الخليجي الّذي أكله السيسي بأنواعه طوال سنوات الانقلاب الأخيرة، كان مقابله الخدمات والتنازلات التي قدمها السيسي للمملكة والإمارات معاً، وآخرها التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير، وزعم ممثل السيسي رسمياً أمام مجلس الدولة – أعلى هيئة قضائية – بأن مصر كانت محتله جزيرتي تيران وصنافير في حرب أكتوبر ١٩٧٣، في سقطة تاريخية غير مسبوقة!

 ويوجه جمال عيد، مدير الشبكة العربية لحقوق الإنسان، سؤالاً فى تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، يقول فيه: “ثورة 25 يناير2011 جعلت مصر دولة يفخر بها المصريون ويشار لها بالبنان من كل العالم، الثورة لم تحكم، كيف تحولت فى 2016 إلى شبه دولة و من السبب؟”.

 والجواب هو أن على السيسي أن يقزم مصر أكثر، ويجعلها مجرد “مضيفة” في حانة إقليمية تقدم الخدمات والمشروبات إلى الزبائن، وبالأخص السعودية والإمارات مقابل “الرز”، الذي أصبح بدوره صعب المنال، وشرطه تقديم “المضيفة” المزيد من التنازلات، والخصم من مكانة مصر التاريخية والجغرافية والبشرية، ولو أغضب ذلك روح المؤرخ “الجبرتي” وأصاب العلامة “جمال حمدان” بجلطة في قبره !

 

 

* مليشيات الانقلاب تواصل الاعتقالات بعدة مدن بالشرقية

واصلت سلطات الانقلاب جرائمها بحق الأحرار الرافضين للظلم والتنازل عن الأرض، وشنت حملة مداهمات على بيوت الأهالى بمدينة الإبراهيمية وأبوكبير وههيا، مساء أمس الأحد وحتى صباح اليوم الاثنين، واعتقلت 3 من الإبراهيمية وطالبًا من بلبيس.
وأفاد شهود عيان من الأهالى، بأن قوات أمن الانقلاب اعتقلت فى الساعات الأولى من صباح اليوم عبدالرحمن أيوب الطالب بزراعة الأزهر وابن مدينة بلبيس من مطار القاهرة في أثناء سفره لوالده بالخارج واقتادته لجهة غير معلومة حتى الآن.
وفى مدينة الإبراهيمية شنت قوات أمن الانقلاب حملة مداهمات مساء أمس أسفرت عن اعتقال 3 من عزبة الباشا وهم  محمد صالح ومحمد موسى ومحمد عرفة واقتادتهم لجهة غير معلومة.
وفى مدينة أبوكبير شنت قوات أمن الانقلاب حملة مداهمات فى الساعات الأولى من صباح اليوم على بيوت الأهالى وحطمت أثاثها وروعت الأهالى خاصة النساء والأطفال، ولم تسفر عن اعتقالات.
وكانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت أمس من أبوكبير كلا من الشيخ أحمد جاد، إمام وخطيب بالأوقاف من داخل  مديرية الأوقاف بالزقازيق، والمهندس سعيد جبل للمرة الرابعة من داخل منزله بقرية هربيط.
كما اعتقلت من مدينة ههيا مساء البراء الحسيني الطالب بهندسة الأزهر واقتادته لمركز شرطة ههيا الذى يزيد عدد المعتقلين فيه عن 85 معتقلًا سياسًّا و50 جنائىًّا وتتكدس الزنازين بالمحتجزين؛ حيث بلغ عدد المعتقلين فى الزنزانة إلى 24 معتقلًا فى حين أنها لا تتسع لأكثر من 10 أفراد فقط.
يشار إلى أن أمن الانقلاب داهم قرية الرئيس محمد مرسى العدوة أول أمس السبت، واعتقل 7 من الأهالى ليرتفع عدد المعتقلين بالقرية إلى 40 معتقلًا من بين ما يزيد عن 120 معتقلًا من مدينة ههيا على خلفية رفضهم الظلم، كما اعتقلت اثنين من الإبراهيمية واثنين آخرين من أولاد صقر من داخل محل عملهما بمدرسة الصنايع بالمدينة.
ويقبع فى سجون الانقلاب بالشرقية ما يزيد عن 2300 معتقل وفقا لحقوقيين فى ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان، وتفتقر لأى معايير للسلامة والصحة بما يخالف كل القوانين والمواثيق المحلية والدولية.

 

* الإمارات تحكم على نجل مستشار الرئيس بالسجن 3 أعوام

حكمت السلطات الإماراتية اليوم الاثنين، على “مصعب أحمد عبد العزيز” نجل المستشار الإعلامي للدكتور محمد مرسي، بالسجن ثلاث سنوات.

وكانت قد أطلقت أسرة «مصعب»، حملة لتوقيع عريضة تطالب بالإفراج عنه والسماح له بالعودة إلى أسرته وعدم تسليمه إلى السلطات في مصر.

وأطلقت يارا عبد العزيز شقيقة «مصعب»، وثيقة تطالب فيها «هيومن رايتس ووتش» والمنظمات الحقوقية بممارسة دورها تجاه حكومة دولة الإمارات من أجل السماح لمصعب بالسفر إلى أسرته، وعدم تسليمه إلى السلطات المصرية، وطالبت النشطاء والمتعاطفين معهم بتوقيع العريضة للمساعدة في الإفراج عن مصعب.

واعتقل مُصعب يوم 21 أكتوبر لعام 2014 في الإمارات، دون معرفة سبب اعتقاله، كما قضى أول أربعة أشهر من اعتقاله في الحبس الانفرادي، كما تعرض للتعذيب البدني والنفسي.

قالت منظمة «هيومن رايتس ووتش»، إن مصعب عاني من «التعذيب الوحشي البدني والنفسي» من سلطات الإمارات.

ونقلت المنظمة، في بيان لها في فبرايرالماضي، عن «مصعب» (27 عاما) في رسالة صوتية مسجلة، قوله إن جهاز أمن الدولة في الإمارات عذبه ليعترف بانتمائه لجماعة «الإخوان المسلمين».

وأضاف «مصعب»، في رسالة صوتية مدتها 90 ثانية عبر مكالمة هاتفية مع أسرته في أكتوبر 2015، من سجن الوثبة، حيث ينتظر المحاكمة: «لو طلب مني في حينها الاعتراف بأني قادم من المريخ لتدمير الأرض لفعلت، فقط لأنهي الأمر»، وفق المنظمة.

وقال «جو ستورك»، نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة: «على جميع الدول التي لها مواطنون يعملون في الإمارات العربية المتحدة أن تعرب عن بالغ قلقها إزاء مزاعم التعذيب.. هذا بلد يتهم فيه جهاز أمن الدولة بشكل متكرر بتعذيب الناس لانتزاع اعترافات».

وأضاف: «استماعنا إلى مصعب عبد العزيز يتحدث عن الألم الذي قاساه على أيدى سجانيه يفاقم كثيرا من قلقنا بأن جهاز أمن الدولة في الإمارات يستخدم التعذيب لانتزاع اعترافات كاذبة”.

 

 

*فضيحة سيساوية سعودية.. تمويل طريق يصل قناة السويس بالدولة الصهيونية

كشفت موافقة مجلس نواب الانقلاب أمس الأحد 26 يونية 2016، على مذكرة الاتفاق المصري السعودي بشأن برنامج الملك سلمان لما سمي “تنمية سيناء” عن مخاطر كبري حيث يتضمن المشروع في مرحلته الثانية، إنشاء طريق بين سيناء (مصر) وصحراء النقب (اسرائيل)، وكذا تعمير مناطق بعيدة عن العريش ورفح ما يؤكد مخططات تهجير أبناء سيناء تمهيدا لبيعه اراضي مصرية للدولة الصهيونية ضمن ما يسمي مخطط تبادل الاراضي لإنشاء وطن بديل للفلسطينيين.

وحذر مؤسس موسوعة المعرفة، المهندس “نائل شافعي”، من أن تخصيص السعودية مبلغ 937.5 مليون ريال لإنشاء طريق النفق النقب في سيناء، يجري ضمن مخطط إعادة احياء خطة اسرائيلية سابقة لتبادل اراضي، وأنه يجري تنفيذها بالفعل بموجب هذا الاتفاق.

وتساءل “شافعي” على حسابه علي فيس بوك: “هل يربط هذا الطريق “برية فاران” (70 كيلو متر مربع في صحراء النقب)، التي حسب خطة جئورا آيلاند – ستمنحها “إسرائيل” لمصر مقابل تنازل مصر عن 600 كيلو متر مربع في رفح والشيخ زويد؟“.

وشدد على أن “نوعية المشاريع التي تمولها السعودية تبين أن الأمر هو في صميم صفقة تسوية شاملة إقليمية، ويدحض نظرية بيع أراض مصرية للسعودية“.

ويقول “الشافعي” أن “هناك عشرات الشواهد والأخبار على أن صفقة تسوية شاملة يجري الإعداد لها، وأن تبادل أراضي هو في قلب تلك الصفقة، وسيظل آخر عنصر في الصفقة يتم الإعلان عنه“.

وردا على أسئلة مغردين على صفحته، عن علاقة هذا بجزيرتي تيران وصنافير، وسبب تنازل مصر عنهما للسعودية، قال: “مصر تنازلت عن الجزيرتين للسعودية حتى يصبح مضيق تيران مضيقًا دوليًا لا تتحكم فيه مصر، ولا تهدد حرية الملاحة إلى إسرائيل”، مشيرا لأن حربي 56 و67 كانتا بسبب أن مصر مارست حقها في إغلاق المضيق الذي كان مضيقاً مصريا حينئذ.

وتعليقًا على إقرار برلمان السيسي أمس الاحد، أيضا تمويل السعودية، بمبلغ 1.125 مليار ريال، لإنشاء جامعة الملك سلمان في الطور، في أقصى جنوب سيناء، وصف “شافعي” ذلك بأنه “لإعادة توزيع السكان بعيداً عن شمال سيناء ومشاكلها وخطط تبادل الأراضي“.

وأعاد “شافعي” التأكيد على أن “نوعية المشاريع التي تمولها السعودية تبين أن الأمر هو في صميم صفقة تسوية شاملة إقليمية“.

 

خطة جئورا آيلاند

وخطة “جئورا آيلاند” التي عاد فتح ملفاتها مع توقيع مجلس نواب السيسي علي الاتفاق المصري السعودية الذي تضمن بناء طريق بين أنفاق قناة السويس ومنطقة النقب في اسرائيل، هي خطة منسوبه الي الجنرال “آيلاند”، رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي (2004-2006.

وفي خطته لاقتراح وطن بديل للفلسطينيين في سيناء، عرض مستشار الأمن القومي الإسرائيلي السابق، المشروع الإسرائيلي المقترح لتسوية الصراع مع الفلسطينيين في إطار دراسة بعنوان: “البدائل الإقليمية لفكرة دولتين لشعبين”، “مقترحات وطن بديل للفلسطينيين في سيناء، نشرها مركز “بيغن -السادات للدراسات الاستراتيجية” منتصف يناير 2010، وحظيت بتغطية إعلامية واسعة في مصر.

وركزت خطة أيلاند، على أن حل القضية الفلسطينية ليس مسؤولية إسرائيل وحدها، ولكنه مسؤولية 22 دولة عربية أيضا، داعيا اياهم لصياغة “حل إقليمي متعدد الأطراف“.

وتتلخص خطته في تزويد الدولة الفلسطينية المستقبلية بظهير شاسع من الأراضي المقتطعة من شمال سيناء يصل إلى 720 كيلومتراً مربعاً، ويبدأ من الحدود المصرية مع غزة، وحتى حدود مدينة العريش، على أن تحصل مصر على 720 كيلومتراً مربعاً أو أقل قليلا داخل صحراء النقب الواقعة تحت السيطرة الإسرائيلية.

وتقوم الخطة علي تبادل ثلاثي للأراضي على النحو التالي:

أولا: تتنازل مصر عن 770 كيلومتراً مربعاً من أراضي سيناء لصالح الدولة الفلسطينية المقترحة، وهذه الأراضي عبارة عن مستطيل، ضلعه الأول 24 كيلومتراً، ويمتد بطول ساحل البحر المتوسط من مدينة رفح غربا، وحتى حدود مدينة العريش.

أما الضلع الثاني فيصل طوله إلى 30 كيلومتراً من غرب «كرم أبو سالم»، ويمتد جنوبا بموازاة الحدود المصرية الإسرائيلية. وهذه الأراضي (720 كيلومتراً مربعاً) التي سيتم ضمها إلى غزة ستضاعف مساحة القطاع ثلاث مرات، حيث إن مساحته الحالية تبلغ 365 كيلومتراً مربعاً فقط.

ثانيا: منطقة الـ (720 كيلومتراً مربعاً) توازى 12% من مساحة الضفة الغربية، وفى مقابل هذه المنطقة التي ستُضم إلى غزة، يتنازل الفلسطينيون عن 12% من مساحة الضفة لتدخل ضمن الأراضي الإسرائيلية.

ثالثا: في مقابل الأراضي التي ستتنازل عنها مصر للفلسطينيين، تحصل القاهرة على أراض من إسرائيل جنوب غربي النقب (منطقة وأدى فيران)، وهذه المنطقة التي ستنقلها إسرائيل لمصر يمكن أن تصل إلى 720 كيلومتراً مربعاً (أو أقل قليلا)، لكنها تتضاءل في مقابل كل المميزات الاقتصادية والأمنية والدولية التي ستحصل عليها القاهرة لاحقا، بحسب الخطة الاسرائيلية.

وفي 13 نوفمبر 2014، حاول محمود عباس اتهام الرئيس محمد مرسي بأنه ينوي بيع اراضي سيناء لحماس ضمن خطة تبادل اراضي، زاعما أن مفاوضات تسوية نهائية تجري بين إسرائيل وحماس، وأن حماس طالبت بضم 1000 كم² من سيناء، وزعم أن الرئيس محمد مرسي هو من طرح الفكرة.

وقد كذّب المسئول الحمساوي، زياد التحاتحة، الخبر، ووصف عباس بأنه يتصرف كمهرج، ولكن اتضح الان ان الخطة كانت معدة لمن ينفذها وان الرئيس مرسي رفضها بينما دعمها السيسي ووافق عليها لبيع مزيد من الاراضي بعد تنازله عن تيران وصنافير، بهدف انقاذ نظام حكمه وتقديم نفسه للعالم كخادم للصهاينة ضمن خطة اقليمية للتطبيع الكامل تشارك فيها دول الخليج.

 

 

*أنا حرامي”.. دلالات إصرار السيسي على سعودية الجزر

تشكل السعودية احدى اهم الدول الداعمة لانقلاب الجنرال عبد الفتاح السيسي الذي يقمع كل معارضة، منذ اطاحته العام 2013 نظام الرئيس الشرعي المنتخب محمد مرسي، كذلك قدمت مساعدات واستثمارات بمليارات الدولارات لدعم اقتصاد مصر المتدهور جراء جرائم العسكر.
وأمر التنازل عن الجذر المصرية الأربع في  مدخل خليج العقبة، وهي جذر : تيران والصنافير وأبو ششوة وبرقان ؛ يشكل سابقة في التاريخ المصري ؛ ليس لها من قبل سابقة ؛ ففور إنكشاف أمر التنازل ؛  عن الجذر لصالح المملكة  السعودية  فقد لجأ مجلس وزراء الانقلاب إلي التحايل والإدعاء بأن التنازل قد جاء جراء مقاييس ترسيم الحدود  ؛ وذهب قائد الانقلاب في تبريره لهذا التنازل ” أن الجزيرتين كانتا آمانة لدي مصر وأنه قد قام برد الآمانة إلي أصحابها” !
ويتهم معارضو التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير سلطات الانقلاب بالتخلي عنهما مقابل هذا “الرز” السعودي، مؤكدين ان هذه الاراضي تعود الى مصر تاريخيا، ولم يسبق ان مارست السعودية عليها اي سيادة، في حين قاطع السيسي هذه الاحتجاجات زاعماً أنه “لا وثائق تثبت تبعية جزيرتي تيران وصنافير لمصر“!
المفاجأة كانت من نصيب مؤيدي الانقلاب، عندما وقف محامي وزارة الدفاع يؤكد أمام مجلس الدولة، بأن مصر دولة احتلال وانها اغتصبت ملكية الجزيرتين منذ حرب 1973، في حين يؤكد خبراء أن السعوديه لو كانت تملك مستندات تثبت ملكيتها للجزيرتين للجأت للتحكيم من زمن بعيد، بل إن السعوديه قاطعت مصر وانقلبت على الرئيس الراحل أنور السادات بسبب معاهدة “كامب ديفيد” التي نصت أن تيران و صنافير جزء من الارض المصريه (المنطقه ج)، ما يعني أن السعوديه لو كان عندها سند ملكيه للجزر لأوقفت المعاهدة وطعنت في بنودها!

تيران والفوكلاند!
وفي الوقت الذي تتنصل فيه حكومة العسكر من مصرية الجزر، يذكر التاريخ أنه في عام 1982 قامت الأرجنتين بغزو جزر فوكلاند البريطانية وتتبع تلك الجزر التاج البريطاني ولكنها أقرب إلى الأرجنتين جغرافيا، حيث تبعد عن السواحل الأرجنتينية مسافة 400 ميل فقط، بينما تبعد عن السواحل البريطانية مسافة 8000 ميل.
ودائما ما كانت الأرجنتين تنظر لتلك الجزر باعتبارها جزءا منها، ولكن قرنين من الاستعمار البريطاني جعل سكان تلك الجزر بريطانيون حتى النخاع، وبعد الحرب العالمية الثانية حينما أرادت بريطانيا تسليم الجزر للأرجنتين رفض سكان الجزر تماما.
واحترمت الحكومات البريطانية المتعاقبة رغبة سكان الجزر مما جعل أى تفاهم بين بريطانيا والأرجنتين حول الجزر مستحيلا، وقد استهدف الغزو الأرجنتينى لجزر فوكلاند فى هذا التوقيت، استعادة السيطرة على تلك الجزر وضمها للأرجنتين من ناحية، وتحويل أنظار الشعب الأرجنتينى عما تعانيه البلاد من أزمات اقتصادية وتزايد معدلات البطالة وتدهور لقيمة العملة تحت حكم العسكر من ناحية أخرى.

ماذا فعلت بريطانيا ؟
كان موقف رئيسة وزراء بريطانيا وقتها “مارجريت تاتشر”، حاسماً حيث لم يسجل التاريخ أن المرأة الحديدية قالت مثلما قال السيسي : “أمى قالت لى ماتخديش حاجة مش بتاعتك”، كما انها لم تهدد الشعب البريطاني وتتوعدهم بالقول: “الجزر أرجنتينية ومش عاوزه أسمع كلام تانى فى الموضوع ده“!
وظل الإعلام البريطانى يمارس وظيفته بمهنية شديدة دون تدخل من الحكومة، على عكس ما جرى في مصر من تجييش للإعلام الداعم للعسكر، حيث انبرى إعلاميون مثل لميس الحديدي وزوجها عمرو اديب بالإضافة إلى الإبراشي ومجاهد وغيرهم في الدفاع عن حق السعودية في ملكية الجزر المصرية.
لم تدفع “تاتشر” الإعلام في بلادها ليمارس دور النخاس للدفاع عن حق الأرجنتين فى الجزر، ولم تسجل بريطانيا خروج أي تظاهرات لمواطنين إنجليز شرفاء” ترفع العلم الأرجنتينى فى قلب العاصمة لندن، وتهلل وترقص للتفريط فى الجزر البريطانية.
ولم تقم الداخلية البريطانية باعتقال أي شخص وقتها دافع عن احقية بلاده في الجزر، لم يسجل التاريخ القبض على المطالبين باستمرار السيادة البريطانية على الجزر، أو محاكمتهم ومعاقبتهم بالسجن لمدد تتراوح من سنتين إلى خمس سنوات.
وأمام احتلال الأرجنتين للجزر لم نرى سيناريو أسود مثل الذي جرى في حالة تيران وصنافير، فلم تطعن حكومة بريطانيا فى قرار مجلس الدولة الذى حكم باستمرار تبعية الجزر للسيادة البريطانية، بل اعتبرت بريطانيا ما جرى غزوا ضد أراضيها، وأرسلت أسطولها البحرى مسافة 8000 ميل وحاربت كى تستعيد الجزر.

سيادة لا يعرفها السيسي!
اشتعلت الحرب على “السيادة” التي يمعن عسكر مصر في التنازل عنها مقابل الرز الخليجي، وأبحرت من موانئ بريطانيا حاملتان للطائرات وعلى ظهر كل منها 20 مقاتلة حربية،وأبحرت أيضا 6 مدمرات، 8 فرقاطات،4 سفن انزال، 4 غواصات منها غواصتين نوويتين، أكثر من 60 سفينة قتال وتموين، 2500 جندى من مشاة البحرية، 650 من المظليين وجنود الاستطلاع.
ودخلت بريطانيا فى حرب ضد الأرجنتين لمدة 42 يوما، وأدت تلك الحرب إلى مقتل حوالى 260 جنديا بريطانيا وحوالى 650 جنديا أرجنتيني، وانتهت بهزيمة الأرجنتين هزيمة ساحقة وبقاء جزر فوكلاند تحت السيادة البريطانية .
وأمام موقف جنرالات الانقلاب في مصر في فضيحة تيران وصنافير، يقف التاريخ مشدوهاً حائراً يضرب كفا بكف، ويشهد أن الجزيرتين مصريتين وسالت دماء المئات من الجنود المصريين عليها دفاعا عنها، بينما تستميت عصابة السيسي وأذرعهم كى تتنازل عنها للسعودية.

العجاتي شيخ البلد!
وعقب صدور حكم المحكمة الإدارية ؛ ببطلان إتفاق ترسيم الحدود البحرية مع المملكة السعودية ؛ قام اللواء ” ممدوح شاهين ” بزيارة سرية لمجلس الدولة ؛ ولكن الزيارة كشف أمرها وأصبحت محل تساؤل وريبة، و بعد هذا كان الأمر الذي آثار القلق الشديد؛  منشورا وزع عبر ” الإنترنت “والصفحات الإليكترونية ليصل ؛ لبعض الصحفيين والشخصيات العامة.
وكان هذا المنشور “المجهول” موجه إلي المستشار الدكتور “محمد عبدالرحمن مسعود” الرئيس الجديد لمجلس الدولة ؛ بعد ساعات من صدور قرار السيسي بتعينه في منصبه ؛ والمنشور ضد المستشار “مجدي العجاتي” وزير الشئون القانونية وبرلمان “الدم” ؛ لتدخله في شئون العدالة في قضية ” تيران وصنافير“.
وقد جاء في نص المنشور الذي يمثل ظاهرة فريدة تكشف عدم الرضي وقلق الضمير لدي بعض القضاة : ” نتقدم نحن القضاة إلي سيادتكم بهذه المذكرة ضد المستشار مجدي العجاتي لتدخله في شئون العدالة إذ أنه تردد في الأوساط القضائية بأنه منذ صدور الحكم القضائي ببطلان إتفاقية ” تيران وصنافير ” أجري ( العجاتي ) العديد من الإتصالات من خلال بعض المستشارين الذين عملوا معه بمجلس الدولة ؛ مستغلا واجبات وظيفته كأحد أعضاء الحكومة للتدخل والتوسط بتحديد موعد عاجل لنظر الطعن علي الحكم  أمام المحكمة الإدارية العليا ، بل والتوصية لصدور حكم بإلغاء حكم المحكمة“.
ويتابع المنشور:”إذ صرح عقب صدور الحكم علي صدر الصفحة الأولي بجريدةالأهرام ” بأن الموضوع سوف  تحسمه   المحكمة الإدارية العليا الأسبوع القادم “ وأنْي له ذلك ؟! “  .. خصوصاً أنه صرح في وسائل الإعلام أن المستندات التي تثبت ” سعودية ” الجزيرتين لم تقدم للمحكمة ؛ بما يعني أنه  تعمد إخفائها عن قصد وعدم تقديمها للمحكمة المختصة ؛ فأراد  أن يصحح  خطأه الجسيم بتقديمها أمام محكمة الطعن ، بالمخالفة لمبدأ النزاهة والشفافية أمام الشعب!”.
إنها “الأضحوكة” التي حذر منها المخلصون قبيل الانقلاب، تتجدد في كل موقف يتخذه العسكر، وأخر ذلك انزعاجهم وغضب أذرعهم بشدة، لأن محكمة وطنية قضت بأحقية بلادها فى جزء من أراضيها، فتطعن حكومة الانقلاب قضائيا فى صحة الحكم، أمر لم يعرفه التاريخ من قبل ولن يعرفه من بعد، ولا يصدقه عقل ولا يقبله منطق، ولا يتصوره خيال أكبر الروائيين جموحا !

 

* باريس تحقق في جريمة “قتل غير متعمد” في حادث تحطم الطائرة

قال مكتب المدعي العام في باريس إنه فتح تحقيقا في جريمة “قتل غير متعمد” بشأن حادث تحطم طائرة مصر للطيران الشهر الماضي.

وكانت الرحلة MS804 القادمة من باريس إلى القاهرة قد سقطت في البحر المتوسط في 19 مايو/آيار الماضي وعلى متنها 66 شخصا.

ومازال سبب تحطم الطائرة غير معلوم، غير أن مكتب المدعي العام في باريس قال إنه لا يوجد أي دليل على وجود إرهاب.

وقال محققون مصريون في وقت سابق إن شرائح الذاكرة الخاصة بتسجيلات قمرة القيادة تالفة وأرسلت جميع التسجيلات والبيانات إلى فرنسا لإصلاحها.

ولم يستطع المحققون تحميل المعلومات من شرائح الذاكرة.

وكانت لجنة التحقيق الفنى فى حادث تحطم طائرة مصر للطيران قد وصلت بصحبة اللوحات الإلكترونية الخاصة بجهازى مسجل “محادثات الكابينة” ومسجل “معلومات الطيران” للطائرة المنكوبة في محاولة لإصلاحهما بمعامل مكتب تحقيق الحوادث الفرنسى .

وكان بيان سابق للجنة قد أكد تعرض نحو 80 في المئة من الدوائر الكهربائية في تلك اللوحات الإلكترونية الخاصة بالصندوقين الأسودين للتلف نتيجة لوجودهما في مياه البحر المالحة لفترة طويلة.

وأشار بيان لجنة التحقيق إلى أنه تم نقل أجزاء حطام الطائرة التى تم انتشالها من موقع الحادث الى مكان مؤمن بمطار القاهرة الدولى بمعرفة النيابة العامة حتى يتمكن خبراء الأدلة الجنائية من القيام بعمل التحقيق الفنى فيما يخص الحطام.

 

 *اتحاد طلاب المدارس : 7 وقائع تؤكد تعمد الحكومة تسريب الامتحانات

أصدرت لجنة التعليم العام بإتحاد طلاب مدارس  مصر مساء اليوم الاثنين  بيانا  بشأن امتحانات الثانوية العامة ، يطالب فيه باقالة كل المسؤلين عن الامتحانات بالوزارة ، ومحاكمتهم :
وقال البيان : انطلاقًا من كون اتحاد طلاب مدارس مصر هو الممثل الشرعى للطلاب ،  وفى خضم هذا الحدث الجلل الذى أغضب ملايين الطلاب وأولياء الأمور ألا وهو تسريب امتحانات الثانوية العامة ، وهو ما يعد كارثة بكل المقاييس ؛ إذ إن التعليم المصرى لم يشهد مثل هذا الهراء من قبل .
ورصد  أتحاد طلاب مدارس مصر 7 وقائع  تكشف تورط وزارة التعليم  فى تسريب أسئلة الأمتحانات  وهى:

أولاً : تسريب امتحانات اللغة العربية والتربية الدينية الإسلامية واللغة ، الفرنسية والاقتصاد والديناميكا من داخل معقل وزارة التربية والتعليم ، وقبل وقت الامتحان بساعات وتجاهل الوزارة لتسريبات اللغة الفرنسية ، والاقتصاد واللغة العربية واقتصارها فقط على  تأجيل امتحان التربية ، والاقتصاد واللغة العربية واقتصارها فقط على  تأجيل امتحان التربية الدينية وإلغاء امتحان الديناميكا وإعادته والأدعاء بأن أوراق إجابة امتحان اللغة العربية لم تظهر تطابقًا مع نموذج الإجابة وهو ما أثبت زيفه ، نشر المصححين لأوراق إجابة مطابقة تمامًا للنموذج بل حتى إن الطلاب نقلوا توزيع الدرجات الخاص بالإجابات.

ثانيًا : تأجيل امتحانات الجيولوجيا التاريخ والجبر والهندسة الفراغية ، لموعد بعيد بنهاية أيام شهر رمضان المبارك وقبل ليلة عيد الفطر المبارك ، مع عدم إعلان الوزارة تسريب هذه الامتحانات من عدمه مضيعة بهذا فرحة الشهر الكريم و العيد المبارك على الأسر المصرية جميعًا .

ثالثًا : عدم تقديم هؤلاء المسئولين عن عملية التسريب وفشل الوزارة الذريع فى حماية أوراق الإجابة وتعاليها عن الاعتراف بالحق والمماطلة والتمسك بالباطل .

رابعًا جعل الطلاب يؤدون امتحان الديناميكا رغم ظهور ورقة الامتحان ، قبلها بساعات ؛ وهو ما يعكس مدى التقصير وعجز الوزارة عن مواجهة التقنيات ، الحديثة وانعزالها عما يحدث حولها .

خامسًا : سماح الوزارة  بدخول الطلاب إلى اللجان بالهواتف المحمولة ، واستخدامها للغش الإلكترونى ؛ وهو ما يدل على تقصير الوزارة فى محاربة ، الغش وأن الأفراد التابعين لها مقصرون فى عملهم ويجب مجازاتهم جميعًا ، ويؤكد اتحاد الطلاب فى هذا الصدد أن حالات الغش التى أعلنت الوزارة عنها ، لا تمثل إلا نقطة من بحر متلاطم الأمواج بحر الغش والخداع الذى تدير له ، الوزارة ظهرها غير عابئة بجهود بذلت من قبل الطلاب وعيون جافاها النوم ، فلم تصب منه إلا قليلاً سهرًا وتعبًا لنيل الدرجات العلى.

سادسًا : تجاهل الوزارة لحلول أخرى كان يمكن ، اتخاذها تجاه هذا الأمر ، فقد كان من الممكن تأجيل الامتحانات السابقة ، لموعد أقرب أكثر مناسبة للطلاب بدلاً من تحطيمهم وإضاعة آمالهم ، وكان يجب على الوزارة عمل نسخ احتياطية لكل امتحان لا يطلع عليها أحد سوى ، الوزير لتكون جاهزة للطباعة فى حال تكررت عملية التسريب ؛ وهو ما يسرع من عملية إجراء الامتحانات بدلاً من الانتظار لوضع امتحانات بديلة.

سابعًا : ما تم رصده من أخطاء فى امتحانات الفيزياء والكيمياء والأحياء تم تقديمها للسيد / رئيس قطاع التعليم العام  و  لم يتم محاسبة المسئولين عنها.
وأختتم البيان قائلا : أن ما حدث هو أمر مشين وسبة ستظل فى جبين التعليم أبد الدهر وأن التاريخ سيذكر هذه الوقائع ويدين كل من شاركوا فيها أو قصروا فى آداء واجباتهم فساعدوا بذلك على الغش وإضاعة الحقوق ونطالب باقالة وزير التعليم ومثوله امام القضاء وكذلك قيادات الامتحانات بالوزارة والمطبعة السرية وجميع من لهم علاقة بالعملية الامتحانية .

 

* إضراب مفتوح عن الطعام لمعتقلي مركز شرطة أبو حماد بالشرقية

دخل المعتقلون بمركز شرطة أبوحماد بالشرقية في إضراب عن الطعام احتجاجا على سوء المعامله والانتهاكات التى تمارس بحقهم من قبل إدارى السجن بمركز شرطة أبوحماد.

وذكر ذوو المعتقلين أن ذويهم أعلنوا الإضراب مع تصاعد الانتهاكات بحقهم والتى كان منها انقطاع التيار الكهربائى لفترات طويلة وتوقف شفاطات الهواء عن الزنازين التى يتكدس بها المعتقلون ما تسبب فى إصابة العديد منهم بحالات إغماء ورفض إدارة السجن الاستجابة لاستغاثاتهم لتقديم الإسعافات الأولية لإنقاذ حياتهم.

وأضاف الأهالى أن من بين المعتقلين عدد من أصحاب الأمراض المزمنة محتجزين فى ظروف تتنافى مع أدنى معايير سلامة وصحة الإنسان وتفتقر إلى الرعاية الطبية وهو ما يعد عملية قتل بالبطيء بحق مناهضى الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم.

من جانبها حمّلت رابطة أسر المعتقلين بابوحماد سلطات الانقلاب المسئولية عن سلامة وصحة المعتقلين بمركز شرطة أبوحماد، ووجهت مناشدة لمنظمات حقوق الإنسان بالتدخل لتوثيق هذه الجرائم واتخاذ الوسائل المتاحة لرفع الظلم الواقع عليهم

 

 

انطلاق حملة “الملعون” لفضح خيانة السيسي.. الأحد 26 يونيه.. السيسي المتسول يستنجد بزكاة الخارج لانقاذ الاقتصاد المنهار

حرائر دمياط الملعونانطلاق حملة “الملعون” لفضح خيانة السيسي.. الأحد 26 يونيه.. السيسي المتسول يستنجد بزكاة الخارج لانقاذ الاقتصاد المنهار

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* هلاوس انقلابية.. السيسي يعتقل العلماء ويطالب بتأسيس قاعدة علمية شابة

في تناقض غريب لسلطات الانقلاب العسكري، زعم عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، اهتمامه بالبحث العلمي وسعيه لبناء قاعدة شبابية علمية.

تصريحات قائد الانقلاب تأتي في الوقت الذي يواصل فيه مطاردته واعتقاله وقتله لمئات العلماء والمفكرين منذ الانقلاب العسكري وحتى اليوم.

وكان قائد الانقلاب قد اجتمع، اليوم، برئيس حكومة الانقلاب ووزير التعليم العالي والبحث العلمي؛ لاستعراض ما يسمى بالاستراتيجية القومية للعلوم والتكنولوجيا والابتكار في مصر حتى عام 2030.

كما تأتي تصريحات قائد الانقلاب عن القاعدة العلمية أيضا في ظل حصول مصر على المركز الـ139 على مستوى العالم في جودة التعليم من أصل 140 دولة، وذلك حسب تقرير التنافسية العالمي لعام 2015.

كما أنه يأتي في ظل عدم حصول أي من الجامعات المصرية على تصنيف ضمن أفضل 500 جامعة على مستوى العالم.

 

 

* ممدوح شاهين وراء رد محكمة “تيران وصنافير

كشف المستشار عصام الإسلامبولي، عضو هيئة الدفاع في دعوى بطلان اتفاقية ترسيم الحدود والتنازل عن تيران وصنافير، عن أسباب طلبهم رد هيئة المحكمة التي تنظر طعن الحكومة على حكم القضاء الإداري بمصرية الجزر.

وقال الإسلامبولي: إن أسباب الرد لأن رئيس الدائرة مدته ستنتهي في ٣٠ يونيو، بالإضافة إلى أن تحديد جلسة خاصة رغم أن الدائرة تنظر جلساتها كل ١٥ يوم وهو ما يعني أن ولايتها انتهت.

وأضاف الإسلامبولي، أن من ضمن أسباب الرد، أن أحد أعضاء الدائرة عضو منتدب لوزارة الخارجية، وآخر مكلف من المستشار مجدي العجاتي بإعداد مسودة بوقف تنفيذ الحكم، بالإضافة إلى أن تحديد جلسة خاصة يثير الشك والريبة.

فيما علق المحامي والحقوقي خالد علي، صاحب قضية “تيران وصنافير” ، قائلا: “أن الرد جاء بسبب زيارة اللواء ممدوح شاهين للقضاء الإداري الثلاثاء الماضي عقب الحكم مباشرة وتصريحات مجدي العجاتي وزير الدولة للشئون القانونية بعقد جلسة لنظر القضية خلال هذا الاسبوع”.

وكان المحاميان محمد عادل وأحمد مهران، طلبا رد هيئة المحكمة الإدارية العليا التي تنظر الطعن. 

كما طلب عادل سليمان المحامى، برد هيئة المحكمة الإدارية العليا، بمجلس الدولة، بصفته وكيلا عن رئاسة الجمهورية، ورئيس مجلس الوزراء، ورئيس مجلس النواب، ووزير الدفاع، ووزير الخارجية، والداخلية، بصفتهم، والقضاء مجددا بعدم اختصاص المحكمة ولائيا واحتياطيا برفض الطعن.

وقضت المحكمة برئاسة المستشار عبد الفتاح أبو الليل، رئيس دائرة فحص الطعون الأولى بالمحكمة، بتأجيل طعن الحكومة على حكم بطلان ابيع جزيرتى “تيران وصنافير” لـ 3 يوليو لاتخاذ إجراءات طلب رد المحكمة.

وبعد طلب الرد إنسحبت هيئة المحكمة وسط هتافات القاعة “الجزر مصرية”.

وبدأت الجلسة بحديث ممثل الحكومة والذي قدم صورة رسمية معتمدة من أعمال اللجنة للحدود البحرية متضمنا الأسس والمعايير والأدوات ومرفقا بها بيان محدد النقاط للترسيم، كما قدم صورة رسمية معتمدة من احتماع مجلس الوزراء. 

وقال ممثل الحكومة أمام هيئة المحكمة، إن الحكومات المصرية المتعاقبة لم تنكر حق السعودية في الجزيرتين ولكنها كانت تستمهلها.

 

 

 * 5 أسباب يستند لها طلب رد المحكمة في قضية “تيران وصنافير

استند المحامي محمد عادل سليمان، أحد المدعين في قضية تيران وصنافير، إلى 5 أسباب لرد دائرة فحص الطعون الأولى بالمحكمة الإدارية العليا، عن نظر طعن الحكومة على حكم أول درجة ببطلان التنازل عن الجزيرتين للسعودية، وفقًا لاتفاقية ترسيم الحدود البحرية.

السبب الأول، هو أن وزير الدولة للشؤون البرلمانية مجدي العجاتي، صرح علانية يوم الأربعاء، الموافق 23 يونيو، بقوله: «أتمنى أن تقبل المحكمة الادارية الطعن المقدم من هيئة قضايا الدولة، على أن يتم الفصل فيه خلال أسبوع»، مؤكدا أن «العجاتي» مستشار سابق بالمحكمة الإدارية العليا، وعمل بالدائرة نفسها التي تبت في الطعن الأمر الذي ينبئ تدخل السلطة التنفيذية في أعمال السلطة القضائية.

وأوضح الطلب أن «العجاتي» أطلق تصريحاته قبل رفع الطعن قدمته هيئة قضايا الدولة رسميا ظهر يوم الخميس، مؤكدًا أن تصريحات الوزير، تتضمن توجيها للإدارية العليا، بضرورة قبول طعن الحكومة وتحديد جلسة عاجلة لنظر الشق المستعجل.

والسبب الثاني، هو ما نشر في جريدة «المقال» عن زيارة اللواء ممدوح شاهين، ومقابلته لرئيس مجلس الدولة، الثلاثاء الماضي، مما اعتبره تدخلًا ثانيًا من السلطة التنفيذية في القضاء.

والسبب الثالث، أن رئيس الدائرة المستشار عبد الفتاح أبو الليل، منتدب كمستشار قانوني لجامعة القاهرة، التي منحت الدكتوارة الفخرية لملك السعودية، في تاريخ متزامن مع توقيع الاتفاقية المطعون عليها.

والسبب الرابع، هو انتداب المستشار فوزي عبد الراضي سليمان، عضو الدائرة بوزارة الخارجية، التي تعد أحد الطاعنين على هذا الحكم.

أما السبب الخامس، هو ما استشعر به المحامي من سرعة غير مسبوقة في إجراءات نظر الطعن مما يجعله غير مطمئن للدائرة، حيث حددت موعدًا للجلسة مغايرًا عن موعد انعقادها العادي يومي الاثنين الأول والثالث من كل شهر، لا سيما وأن رئيس مجلس الدولة، المستشار جمال ندا، ورئيس دائرة الفحص الأولى المستشار عبدالفتاح أبوالليل، سيحالان إلى التقاعد نهاية الشهر الجاري.

 

 

 * محامي الانقلاب: مصر احتلت الجزيرتين.. وهيئة المحكمة تنسحب

أجلت المحكمة الإدارية العليا جلسة الطعن المقدم من الحكومة على حكم بطلان اتفاقية ترسيم الحدود، لجلسة 3 يوليو المقبل لاتخاذ إجراءات رد المحكمة الذي تقدم به المحامي محمد عادل سليمان؛ لرد دائرة فحص الطعون الأولى بالمحكمة الإدارية العليا

وقال محامى حكومة الانقلاب منذ قليل أثناء نظر طعن الحكومة على حكم محكمة القضاء الإداري ببطلان اتفاقية ترسيم الحدود البحرية، إن مصر احتلت الجزيرتين، مما أثار الحضور، خاصة مع إصرار المحامي على تكررها عدة مرات.

فيما انسحبت هيئة المحكمة بالكامل من الجلسة، بعد طلب من من الدفاع بردها.

وفي فضيحة من العيار الثقيل ، وفي سابقة لم تحدث من قبل في التاريخ ، اتهمت الحكومة المصرية الدولة المصرية أنها دولة احتلال سعيا منها لإثبات سعودية الجزر، وقال ممثل هيئة قضايا الدولة، إن مصر احتلت جزيرتي “تيران وصنافير” خلال حربها مع إسرائيل لمصالحها الاستراتيجية في وقتها، مؤكدا أن الأمر كان باتفاق مع المملكة السعودية.

وأكد في مرافعته بجلسة اليوم الأحد أمام المحكمة الإدارية العليا بمجلس الدولة، أثناء نظر طعن الحكومة على حكم بطلان اتقافية ترسيم الحدود، أن الاتفاقية ليست جديدة، وإنما قديمة وقرارات مجلس الوزراء في 1990 تشهد بذلك.

ولم يكتف بذلك بل طالب الدولة المصرية أن تستأذن من شقيقتها السعودية السماح لها ببقاء قواتنا المصرية لحين انتهاء اللغط في الشارع المصري .

 كانت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة، برئاسة المستشار يحيى دكروري، نائب رئيس مجلس الدولة، قضت الثلاثاء الماضي ببطلان اتفاقية ترسيم الحدود بين مصر والسعودية واستمرار تبعية الجزيرتين للسيادة المصرية ورفض دفع هيئة قضايا الدولة بعدم الاختصاص.

وقالت في حيثيات حكمها، إن ما عُرض من وثائق تاريخية يؤكد مصرية الجزيرتين، وأن الحكومة تجاوزت الشروط التي يقرها الدستور ووقعت في الحظر الذي يفرضه، ومصر طبقت على الجزيرتين قوانين ولوائح مصرية، ومنها اللوائح الخاصة بالحجر الصحي وتضمنت اللائحة المختصة تحصين سير مصلحة الصحة الصادر في ٣ يناير ١٨٨١ في المادة ١٠، كما طبقت مصر على الجزيرتين اللائحة الجمركية الصادرة في ٢ أبريل سنة ١٨٨٤، ووقعت الجزيرتان في حدود تطبيق الجمارك.

 

 

* استمرار إخفاء طالب بكلية الصيدلة من قبل قوات أمن الانقلاب بالمنوفية

تستمر قوات أمن الانقلاب في اخفاء “محمد مصطفى الديب” الطالب بالفرقة الثالثة بكلية الصيدلة، والمقيم بقرية بابل التابعة لمركز تلا بمحافظة المنوفية.

واختطف الديب فجر الخميس الموافق23 – 6 – 2016 ولم يتم عرضه على النيابة حتى الآن ولا يعلم ذويه مقر إحتجازه.

 

 

* مقتل مجند برصاص مجهولين بشمال سيناء

قتل مجند من قوات الشرطة بشمال سيناء، برصاص أطلقه مجهولون صباح اليوم الأحد جنوب مدينة الشيخ زويد.

وقالت مصادر إن مجهولين استهدفوا كمين أمني، بقرية «الجورة»، جنوب الشيخ زويد، وقد قتل على إثره المجند محمود سامي أحمد حسنين، 24 عامًا، من محافظة الجيزة، إثر إصابته بطلق ناري في “الحوض”.

 

 

* انطلاق حملة “الملعون” لفضح خيانة السيسي

دشن نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي حملة جديدة لفضح ممارسات وخيانة قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، وعصابته الأقربين من كبار الجنرالات في الجيش والشرطة ورجال الأعمال.

وتأتي هذه الحملة ضمن الذكرى الثالثة للانقلاب، في 30 يونيو الجاري، وبدأت الحملة من أمس الجمعة 24 يونيو، وتستمر حتى 3 يوليو المقبل، في ذكرى بيان الانقلاب.

حملة “الملعون” تستهدف فضح صور الخيانة التي يمارسها قائد الانقلاب، وكشف أسباب الغضب الشعبي، ووصمه وأقرانه بما يليق بهم من وصف “الملعون“.

فلسفة الشعار والحملة

وبحسب بعض القائمين على الحملة، فإن السيسي ارتكب جملة من عمليات الفساد والخيانة والإضرار بالأمن القومي، فضلا عن الانقلاب وقتل المصريين واعتقال عشرات الآلاف، وتأتي الحملة محاوِلة من خلال الموروث الشعبي المتداول وصمه بلقب يستطيع الكثير ممن يعارضونه تداوله بشكل مريح دون عقبات أخلاقية أو دينية أو الدخول في جدالات فكرية وسياسية.

وبحسب القائمين على الحملة، فإن “الملعون” هو شخص يمارس الفواحش دون حساب لاعتبارات دينية أو أخلاقية أو وطنية، ملعون ممن حوله، من معارضيه ومن الجميع.

وبحسب الصور المتداولة للحملة، فإنها تركز على خيانة السيسي وتفريطه في التراب الوطني عبر التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير للمملكة العربية السعودية، وإصراره على ذلك بصورة غير مسبوقة، لدرجة رفضه لحكم قضائي يعتبر وثيقة رسمية، ودليلا رسميا على خيانة السيسي وفضح تحركاته وضغوطه على الإدارية العليا لإصدار حكم يعزز موقفه من التفريط في التراب الوطني.

كذلك تخريبه المعتمد للاقتصاد، وانهيار قطاع السياحة، وهروب الاستثمار، وغلاء الأسعار بصورة غير مسبوقة، إضافة إلى أزمة الدولار الذي تجاوز سعره الـ11 جنيها لأول مرة في التاريخ.

كذلك تهدف الحملة إلى فضح عجز السيسي عن حماية حقوق مصر المائية، بإهدار حقها في مياه النيل عبر توقيعه على وثيقة المبادئ، منتصف مارس 2015، التي فرطت في حقوق مصر، وعززت موقف إثيوبيا في بناء سد النهضة، ما أصاب مصر بالجفاف الذي بدأت مؤشراته.

 

 

* نشطاء يهدون أغنية «زي الحمام» لحرائر دمياط

أعاد نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي نشر أغنية “زي الحمام” للفنان أحمد شطا؛ تضامنا مع حرائر دمياط، وضمن حملة “البنات لازم تخرج“.

كما نظم الأحرار والحرائر فعاليات بمختلف المحافظات؛ تضامنا مع الحرائر وللمطالبة بالإفراج عنهن.

واستنكرت حملة “البنات لازم تخرج” الاعتداءات والانتهاكات التي تتعرض لها فتيات إحدى المحافظات المصرية بسجن بورسعيد، داعية إلى دعم المعتقلات والمطالبة بإطلاق سراحهن.

وقالت الحملة- في بيان لها على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك”، أمس السبت- إن فتيات دمياط تعرضن منذ الأسبوع الماضي للتعذيب النفسي الشديد من قبل السجانات.

وأشارت إلى أن السجينات تعرضن لاستفزازات عديدة، من بينها اتهامهن بـ”الإرهابيات” و”قاتلات الضباط”، مشددة على أن إدارة السجن حرضت بعض السجينات المحكوم عليهن في جرائم جنائية على هؤلاء الفتيات، ما أدى إلى انهيار بعضهن، وامتناع إحداهن عن حضور الزيارة، أمس السبت.

وأكد بيان حملة “البنات لازم تخرج” أن إدارة السجن منعت “خروج أية رسائل من البنات لأهاليهن؛ خوفا من فضح ممارسات السجن الظالمة“.

واعتبر البيان ما يحدث لمعتقلات دمياط “استمرارا لمنهجية واضحة في التنكيل بالفتيات والضغط عليهن“.

 

 

*السيسي المتسول يستنجد بزكاة الخارج لانقاذ الاقتصاد المنهار

بعد مسلسل طويل من الفشل الاقتصادي الذريع في إدارة الحياة السياسية والاقتصادية، وبعد أن نهب المساعدات الخارجية واقترض ما يتجاوز قيمة ما اقترضته مصر منذ 1952، دون فائدة على الشعب والمواطن المطحون، لجأ السيسي إلى استجداء العاملين بالخارج لدعم مشروعه القاتل في مصر بزكاة أموالهم.

ففي الوقت الذي يمنح فيه الجيش والشرطة والقضاة مكافآت وزيادات استثنائية في الرواتب والمعاشات، يطالب السيسي الشعب بالترشيد والأكل من نوع واحد في الوجبة، ثم اليوم تفتي دار إفتائه بنقل زكاة المصريين العاملين بالخارج إلى مصر.

حيث أصدرت دار الإفتاء المصرية فتوى، اليوم، تؤكد أن إرسال المصريين بالخارج زكاة أموالهم إلى وطنهم مصر جائز شرعًا، ويعد مساهمة فعّالة في تنمية الوطن وتقويته وإنعاش اقتصاده؛ لما لتدفقُ أموال الزكاة من أثر كبير على اقتصاد الدول وتنمية المجتمعات، خاصة في تلك المرحلة التي تمر بها مصر، ومساهمة منهم في سد احتياجات أهلها والإنفاق على مصارف الزكاة فيها، وهو مِن مظاهر حب الأوطان، وحبُّ الوطن من الإيمان، وهو معنى شرعي مقاصدي معتدٌّ به شرعًا.

وأضافت دار الإفتاء أنه “من المستقَر عليه في دار الإفتاء المصرية منذ عهد الشيخ حسنين محمد مخلوف، مفتي الديار المصرية عام 1946م، وحتى يومنا هذا أنه يجوز نقل الزكاة إلى مصارفها الشرعية في غير بلدها عند الحاجة وللمصلحة“.

وذكرت الفتوى أنه عملًا بالمقاصد الشرعية والمصالح المرعية فإنه يجوز إرسال المصريين المقيمين خارج مصر زكاة مالهم وفطرهم إليها، بل ونرى أفضلية ذلك وأولويته في هذه المرحلة التي تحتاج البلاد فيها حاجة أكيدة إلى الإنفاق على مصارف الزكاة فيها، وكفاية المحتاجين وسد حاجة المُعوِزين؛ فمصر وأهلها أولَى بمساعدة مواطنيها وأبنائها.

وأوضحت الفتوى أن القرآن الكريم حدد مصارف الزكاة على العموم من غير أن يُحدِّدَ لها مكانًا أو زمانًا؛ وجاءت السنة المطهرة بتحديد الأموال التي تجب فيها الزكاة وأحكامها الجزئية على الوجه الذي تتحقق به مقاصدها الدينية والقِيمِيَّة والتكافلية والاجتماعية والتنموية.

وأشارت الفتوى إلى أن “الأصل في أموال الزكاة أن تخرج ابتداءً مِن أغنياء كلِّ قومٍ لفقرائهم؛ حتى يتحقَّقَ المقصدُ التكافلي، ويحصلَ الاكتفاء الذاتي، وتظهرَ العدالة المجتمعية، وتَقِلَّ الفوارق الطبقية، وتُحَلّ المشكلاتُ الاقتصادية، وتزداد وفرة وسائل الإنتاج وتَضعُف نسبة البطالة؛ فترتقِيَ بذلك أحوال الأمم والشعوب“.

وأضافت دار الإفتاء في فتواها أن “هذا الأصل يجري أيضًا في زكاة الفطر؛ فقد فرضتها الشريعة أصالةً لإغناء فقراء كل بلد عن الحاجة في العيد؛ غير أن الفقهاء متفقون على مشروعية نقلها- بل ووجوبه- إذا زادت عن حاجة البلد، وأكثرهم على إجزائها إذا أُعطِيَت لمستحقيها ولو بغير بلدها، وحُكِيَ فيه الاتفاق والإجماع“.

وقالت الفتوى “إن الشريعة راعت في الزكاة مصالح أخرى راجحة؛ كاشتداد الحاجة، وإغاثة المنكوبين، وأولوية قرابة المزكي وعصبته، وانتمائه لوطنه؛ تحقيقًا لمعنى التكافل الاجتماعي والترابط القومي، ونقلها من بلاد غير المسلمين إلى بلاد الإسلام، وراعت أيضًا ازدياد أهمية جهة معينة من مصارف الزكاة على غيرها؛ تحقيقًا لمقاصدها الشرعية ومصالحها المرعية على الوجه الأتم“.

وذكرت الفتوى أن الشريعة قد أجازت نقل الزكاة عند اشتداد الحاجة في البلد المراد نقلُ الزكاة إليها؛ على مستوى الأفراد أو الجماعات؛ فقد كان النبي صلى الله عليه وآله وسلم يأتيه المحتاجون فيُنظِرُهم حتى تأتيَه الزكاة من خارج المدينة ليُعطيَهم منها.

وسبق تلك الفتوى، دعوة مستشار وزير الأوقاف الشيخ صبري عبادة، مؤخرا، المصريين إلى تخصيص زكاة أموالهم وصدقاتهم لصالح صندوق “تحيا مصر”، مؤكدا أن الأموال التي توضع في هذا الصندوق والصناديق الرسمية للدولة من أجل بناء الوطن “تصل إلى الله عز وجل“.

وقال عبادة، في تصريحات صحفية: إنّ “التضامن والوحدة الوطنية من أهم مقومات الإسلام”، وحثّ المصريين على المشاركة الإيجابية خلال شهر رمضان.

وشدّد على أنه “لا بد أن يفهم أبناء الوطن كله، سواء كانوا مسلمين ومسيحيين، أنهم لو أخرجوا زكاة إفطار رمضان بعشرة جنيهات، ووضعوها في صندوق تحيا مصر”، فهم يقدمون الزكاة لإله يعلم نوايا الإنسان”، متابعًا: “يلا نبني مصر في رمضان، ونشارك مشاركة إيجابية“.

وأكد أن صندوق “تحيا مصر” بمثابة وعاء زكاة، بل ربما يكون أعلى وأعظم؛ لأنه يراعي ويعالج القضايا المهمة“!.

وتتواصل فتاوى دعم النظام الحاكم، منذ أحداث 3 يوليو 2013، وفي نوفمبر 2015، أجازت دار الإفتاء المصرية، التبرع لصالح “صندوق تحيا مصر”، من الناحية الشرعية، وكذلك دفع أموال الزكاة والصدقات لإصلاح شبكات الصرف التي تعمل على تصريف مياه الأمطار المتراكمة، وكذلك دفعها لإنشاء مخيمات إيواء للمتضررين في أحداث السيول التي أوْدت بمساكنهم، في الشتاء الماضي.

ويواجه الاقتصاد المصري العديد من الأزمات الداخلية الناتجة عن سوء إدارة الدولة اقتصاديا؛ ما أدى إلى تفاقم عجز الموازنة بشكل مقلق، وزيادة الأعباء على المواطنين، فيما تراجعت معدلات تحويلات المصريين العاملين بالخارج، والتي تعد مصدرا مهما من مصادر دخول العملات الصعبة لمصر، وهو ما مثل تحديا لموارد الدولة من العملات الأجنبية.

وبحسب بيانات البنك المركزي المصري، فقد تراجعت تحويلات العاملين بواقع 400 مليون
دولار خلال الربع الأول من العام المالي 2015/ 2016 فقط، لتسجل 4.3 مليارات دولار، مقابل 4.7 مليارات دولار في نفس الفترة من العام الماضي، ما يزيد من مخاوف استمرار التراجع حتى نهاية العام إلى مستويات قياسية.

 

 

* بعد القمح والأرز والقطن.. “الثروة السمكية” في ذمة الله

لم نكد نستفيق من تدمير الانقلاب لمحصول القمح ومنع زراعة الأرز وانهيار محصول الذهب الأبيض، حتى جاء الدور على الثروة السمكية، والتي تدق ناقوس الخطر بها لتكتمل سلاسل الانقلاب في تدمير خيرات الوطن.

يقول محمد حسين عكاشة، نقيب الصيادين بالجمالية: إن بحيرة المنزلة وهي من أهم البحيرات في مصر لم تعد على حالتها الأولى وإنتاجها من الأسماك قل عما كان، موجهًا أصابع الاتهام إلى “هيئة الثروة السميكة” باتباعها أساليب بدائية في التعامل مع مشكلات البحيرة والصيادين؛ ما أدى إلى هجرة الصيادين من البحيرة وعملهم في مجالات أخرى بعيدة عن الصيد.

وأضاف “عكاشة”، فى تصريحات صحفية اليوم، إلى أن هناك عقبات تواجه صغار الصيادين من قبل أصحاب النفوذ المسيطرين على البحيرة بدعم من الهيئة، وكذلك غياب دور المسطحات المائية ويصل الأمر في بعض الأحيان إلى حوادث بلطجة وإرهاب للصيادين.

من جانبه، أكد “نسيم بدر الدين”، نقيب الصيادين بالمطرية، أن هناك ما يقرب من مليون مصري يعيشون على الصيد من بحيرة المنزلة فقط، مهددون بالتشريد إذا لم يتم تغيير طريقة هيئة الثروة السمكية في تطهير البحيرة والبوغاز ما يكلف 260 مليون جنيه سنويًّا ويعد إهدارًا للمال العام، موضحًا أن الطريقة المتبعة باستخدام الجرافات والكراكات لا تجدي؛ لأن منسوب البحيرة أعلى من منسوب البحر المتوسط، وذلك بسبب بحر البقر والذي يلقي فيها ما به من مخلفات الصرف الصحي والزراعي والكيماوي للمصانع دون تنقية ويحمل ما يحمل من رواسب ترفع منسوب أرضية البحيرة عن البحر.

وشدد “بدر الدين” في تصريحات صحفية اليوم، على أهمية تحويل اتجاه “بحر البقر” بحيث لا يصب في البحيرة بمخلفات الصرف التي قضت على معظم أنواع السمك وبعد أن كانت المنزلة تمد مصر بنحو ثلث احتياجاتها من الأسماك لم يعد فيها غير نوعين من الأسماك البلطي والقرموط؛ حيث يعيشان في المياه الملوثة وباقي الأنواع هاجرت وتركتها، ناهيك عن إصابة ما يقرب من 60% من سكان المطرية بالفشل الكلوي وفيروس “سي” بسبب تلوث البحيرة.

وأوضح د. “محمود النقيب”، خبير إنتاج الأسماك، أن المسئولين عن الثروة السمكية يجهلون كيفية إدارة هذا الملف حيث تمت المطالبة بناء على أبحاث ودراسات قام عليها الخبراء في المؤسسات العلمية والبحثية المتخصصة في هذا المجال وطالبوا بمنع الصيد الجائر ووقف الصيد في مواسم التكاثر ومنع صيد الزريعة، لكن تفاجأ بان هناك من يتجاهل كل هذا، بل ويعمد إلى اتخاذ خطوات من شأنها الإضرار بالإنتاج؛ حيث يتم فتح قناطر أدفينا ما يسمح بزيادة نسبة التلوث بالصرف الصحي خاصة فيما يتعلق بإنتاج الجمبري

وكشف “النقيب”، فى تصريحات صحفية اليوم، أن خسائر تصل إلى 100 ألف جنيه في فدان الجمبري الواحد ما ترتب عليه غلق المزارع وتكبيد الاقتصاد المصري خسائر فادحة، منوهًا إلى خطورة انتشار الأمراض والفيروسات السمكية مثل تلك التي تصيب الجمبري والتي تستلزم إيقاف المزرعة وغلقها مدة لا تقل عن 3 سنوات حتى يتم القضاء عليه، مشيرًا إلى أن إنتاج مصر من الجمبري 700 طن فقط بينما نستورد أكثر من 20 ألف طن سنويًا ما يؤكد عظم وحجم المشاكل التي تواجه الإنتاج السمكي.

 

 

* حملة دولية للتذكير بمقتل “ريجيني” في سلخانات “السيسي

أطلقت “نقابة الصحفيين الإيطاليين بالتعاون مع منظمة “العفو الدوليةوصحيفة “لاريبوبليكا” الإيطالية، مساء السبت، حملة إلكترونية للتذكير بقضية الباحث الإيطالي جوليو ريجيني، الذي قتل تحت التعذيب في سلخانات داخلية الإنقلاب في شهر فبراير الماضي.

وقالت الجهات الثلاث، في بيان مشترك بمناسبة “اليوم العالمي لمساندة ضحايا التعذيب”، الذي يتم إحياؤه في 26 يوينو من كل عام: “لقد كانت الأشهر الخمسة الماضية مفعمة بالأكاذيب، ومحاولات التضليل من قبل الحكومة المصرية إزاء واقعة ريجيني، بينما كانت مواقف الحكومة الإيطالية تتراوح بين عدم اليقين والصمت

وأضاف: “في مواجهة الجمود الراهن من جانب الحكومة الإيطالية، فقد قررنا جذب الانتباه لواقعة ريجيني عبر تعبئة واسعة النطاق على شبكة الإنترنت يومي 25 و26 يونيو الجاري، مشيرة إلى أن الحملة تهدف إلى تجديد التأكيد لكل من رئيس مجلس الوزراء (الإيطالي) ماتيو رينزي ووزير خارجيته باولو جينتيلوني، بأن الكثيرين لم ينسوا جوليو، وأنه يجب بذل المزيد من الجهد في سبيل الوصول إلى الحقيقة“.

وأشار البيان الي انضمام أكثر من 400 جهة إلى تلك الحملة، بينهم ممثلين عن السلطات المحلية، ووسائل الإعلام، والجامعات، والجمعيات الأهلية، وكذلك العديد من المواطنين والمواطنات

 

* تضامن واسع مع “فتيات دمياط” بعد 418 يومًا من اعتقالهن

جدد نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي إطلاق هاشتاج “#البنات_لازم_تخرج”، للتذكير بقضية اعتقال فتيات دمياط، اللاتي مر على اعتقالهن 418 يوما؛ بالتزامن مع وجود جلسة لهن يوم الإثنين المقبل.
وكانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت 10 فتيات يوم 5 مايو من العام الماضي، من ميدان الساعة بدمياط، ولفقت لهم نيابة الانقلاب اتهامات بالتظاهر والانتماء لجماعة الإخوان المسلمين.

وخلال هذا العام، قامت قوات أمن الانقلاب باعتقال المحامي “ياسر عز الدين”، عضو هيئة الدفاع عن الفتيات، أثناء إثبات حضوره بإحدي جلسات الدفاع عنهن داخل قاعة المحكمة.

وجدد النشطاء دعوتهم إلى إطلاق سراح الفتيات البريئات من القضية، التي لفقت لهن دون ذنب.

 

 

* تمرد”.. حركة من إنتاج المصانع الحربية!

واحدة من الحركات التي نفثتها سمها أفعى “المخابرات الحربية” في جسد ثورة 25 يناير، أثرت بشكل كبير في تسارع عجلة الانقلاب العسكري لتحقق نبؤة أشهر السياسيين الذين أكدوا على أن المجلس العسكري ومعه وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي، لا يضمر للثورة إلا شرًّا.

ذلك الشر الذي كشفه الدكتور “تقادم الخطيب”،العضو السابق بالحركة ومسئول الاتصال السياسي بالجمعية الوطنية للتغيير وأحد أبرز الداعمين لانقلاب 30 يونيه، عندما أماط اللثام تفاصيل خطيرة حدثت في فترة الإعداد للانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي، ودور جبهة الإنقاذ، وقيادات حركة تمرد ، وتحالفاتهم مع المجلس العسكري.

اطلق العسكر حركة تمرد مثل الأفعى في ميدان التحرير وسط القاهرة في نهاية أبريل 2013، وتم تكليفها بمهمة جمع توقيعات سحب الثقة من الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي، وسكب الزيت على النار والإعلان عن انتخابات رئاسية مبكرة، تحت مظلة أكاذيب روج لها إعلام الانقلاب بأنه لم يف بوعوده، وتدهور الاقتصاد في عهده وغاب الأمن! 

شياطين جبهة الإنقاذ!

وقال الخطيب في سلسلة تغريدات عبر موقع “تويتر”: “منذ أن تم إنشاء جبهة الإنقاذ وفتح المجلس العسكري معها طريق اتصال، وكان لواءات العسكر يتصلون بهم دوما ، ويتصلون بكل واحد علي حدة، إلا القليل منهم , عمرو موسي، سيد البدوي ، سامح عاشور ، رفعت السعيد وهم أهم الأفراد داخل جبهة الإنقاذ الذين كان يتواصل معهم المجلس العسكري وقياداته.

وأضاف: “قبل ٣٠ يونيو قال الفريق السيسي خطابه الشهير “أمام الجميع أسبوعا وإلا سنتدخل”، وحينها بدأ قيادات المجلس العسكري بالاتصال لتوصيل رسالة ، وبعد هذا الخطاب اتصل اللواء العصار بقادة جبهة الإنقاذ في اجتماع لهم ، كان في منزل السيد البدوي بأكتوبر ، وتحدث معهم حول خطاب السيسي ، وحينما وجد إصرارا من الجميع علي المضي قدما في طريقهم ، قال لهم لابد من كتابة بيان سياسي من الجبهة يثمن موقف الفريق السيسي وخطابه ، وفعلا تم كتابة بيان سياسي من جبهة الإنقاذ بأنهم يؤيدون فيه خطاب الفريق السيسي ، والبيان تم صياغته من قبل أحد قادة اليسار ، لم يسمه تقادم.

وأردف: كان قادة المجلس العسكري يتصلون بقادة جبهة الإنقاذ (ليس كل القادة) كل على حدة ، من باب فرق تسد ، والوعود بينهم لتقسيم الحكومة والمناصب فيها .

مشيرا إلي أنه : استغل العسكر جبهة الإنقاذ للحفاظ علي مكتسباتهم ، وتم استغلال د. محمد البرادعي ، ولذلك حينما تم استخدام العنف ضد المتظاهرين استقال البرادعي ولم يكمل.

وتابع :عندما نشأت حركة تمرد كانت فكرة طرحها د. يحي القزاز علي غرار ما كان في الجمعية الوطنية للتغيير واعترضت كفاية علي ذلك إلا أن القزاز ساندهم ، وبمجرد أن تحركت حركة تمرد وقابلت صدي للناس فتح المجلس العسكري معها طريقا ، وبدأ يدعمها من خلال رجال أعماله الذين وفروا لها الدعم والمقرات ، وتدخلت الأجهزة الأمنية ، ولعبت دورا مهما في مساندة تحركات تمرد ، وكان هناك اتصال بينهم وبين عدد من قيادات تمرد وهم معروفون ، تم مكافأتهم الآن.  

تمويل وأكاذيب!

لا يعرف لشباب “تمرد” أي توجه سياسي أو أيديولوجي، أو أي نشاط سياسي قبل أن يكلفهم العسكر بجمع التوقيعات للإطاحة بالرئيس محمد مرسي، وتحدثت تقارير إعلامية عن وجود صلة بينهم وبين الداخلية من جهة والمحابرات الحربية من جهة ثانية، وأكدت التسريبات التي أذاعتها قناة “مكملين” وتداولتها وسائل الإعلام، أن حركة تمرد تلقت تمويلا من دولة خليجية في إشارة إلى الإمارات العربية المتحدة.

واتضح لاحقاً أن رجال أعمال كبار كانوا بارزين في دولة المخلوع مبارك مولوا حركة تمرد ، ودعموها بغطاء من المجلس العسكري، وكانت هناك لقاءات تتم بينهم وبين قيادات تمرد وتقابلوا سويا، وهو ما اكده الخطيب بالقول : “اسألوا قادة تمرد عن السفريات التي قاموا بها إلى شرم الشيخ ، وغيرها في طائرات خاصة ، ومن الذين التقوا بهم ، وتحدثوا معهم ، وتلقوا مبالغ منهم”.

وفجر الخطيب مفاجأة عن أعداد الذين مضوا إستمارات “تمرد” قائلا: عندما تعرض مقر تمرد للحريق ، تم نقل استمارات تمرد في مقر الجمعية الوطنية للتغيير ، وهنا كانت المفاجأة فلم يبلغ العدد ٢٢ مليون توقيع كما قالوا , مشيرا إلي أن : إنها أكذوبة ٢٢ مليون ، التي قالت تمرد بأنها جمعتها ، وهو ليس صحيحا ، فلم تبلغ التوقيعات ذلك الرقم بل كانت تقارب ال١٥ مليون توقيع فقط.

“تمرد”.. تجمع الخونة! 

لقد أسقطت ثورة يناير الأقنعة عن كثيرين ممن كان الشعب المصري مخدوع فيهم، وكشفت ظلامية العقيدة العلمانية، وفضحت همجية مثـقفي الحظيرة وحلفائهم، والتي تجلت في واقعة اقتحام وزارة الثقافة والاعتصام في مكتب الوزير، وتأسيس حركة هدفها اسقاط أول رئيس مدني منتخب.

بدأت حركة تمرد في القاهرة، وحظيت بدعم تيارات وقوى وشخصيات تظاهرت بانها جزء من ثورة 25 يناير، بينما كانت تعمل على إجهاضها عندما أيقنت ان جماعة الإخوان المسلمين حظيت بتأييد الشارع الثوري، أبرز هؤلاء جبهة الإنقاذ الوطني، وحركة كفاية والجمعية الوطنية للتغيير، ونقابة المحامين، ورئيس حزب الدستور الدكتور محمد البرادعي، ومؤسس التيار الشعبي حمدين صباحي، وتبع ذلك انتشار حملة الحركة المخابراتية لجمع توقيعات الانقلاب في مختلف محافظات مصر.

وفرت “تمرد” الغطاء “الشعبي” للانقلاب على الرئيس المصري محمد مرسي، عبر جمع توقيعات سحب الثقة، والدعوة لمظاهرات 30 يونيو 2013، وبررت الحركة سعيها لإسقاط الرئيس محمد مرسي بالتراخي في القصاص لشهداء ثورة 25 يناير 2011، وغياب العدالة الاجتماعية واستمرار التبعية للولايات المتحدة!

وأثبت الواقع بعدها أن تلك المزاعم كانت محض افتراءات من العسكر، الذين نفذوها حرفياً، فتمادوا في التخابر مع اسرائيل وتنفيذ الأجندة الأمريكية، وتمزيق الجسد المصري، واعتقال الشباب والفتيات والعقول وتصفية اعداد كبيرة منهم بالإعدام او بالرصاص مباشرة.

وشاركت الحركة في وضع تصور ما بعد الانقلاب على الرئيس محمد مرسي، بالتنسيق مع القوى السياسية التي تعادي ثورة 25 يناير، بدءا من الاستيلاء على السلطة وتحويلها إلى رئيس المحكمة الدستورية العليا الشهير بـ”الطرطور”، وتشكيل حكومة تكنوقراط برئاسة شخصية من “الدولة العميقة”، على أن يتم إسناد ملف الأمن القومي وحماية البلاد إلى الجيش.

تمرد في عيون الإخوان

من جانبها اعتبرت جماعة الإخوان المسلمين وذراعها السياسي حزب الحرية والعدالة، أن خطوات “تمرد” حرضت على جرائم العنف ضد قياداتها وكوادرها وأنصار شرعية الرئيس محمد مرسي، واتهمتها والمعارضة بالتحالف مع فلول وأنصار النظام المخلوع، وقالت إنه لا مصداقية للتوقيعات التي جمعتها، لأنها لم تكن بإشراف قضائي أو رقابة من مؤسسات المجتمع المدني.

في غضون ذلك تلقت حركة “تمرد” مكافآتها من العسكر الذين قرروا مشاركتها في أكتوبر 2013 في انتخابات برلمان الدم، بعد الانقلاب العسكري على الرئيس مرسي وحل مجلس الشورى.

أدرك العسكر ان دور الحركة انتهى وان وجود الإسم خطر على انقلابهم، وبات من المتعين محو كلمة “تمرد” من ذاكرة الشعب المصري، حتى لا ينقلب السحر على الساحر، فافتعل العسكر في فبراير 2014 انقساما في قيادات الصف الأول للحركة، على خلفية إعلان عدد منهم دعم مؤسس التيار الشعبي حمدين صباحي في مسرحية الانتخابات الرئاسية، في حين أيد “محمود بدر”، الشهير بـ”بانجو”، مؤسس الحركة ترشح “السيسي” للرئاسة! 

في 29 يناير 2015، تم إعلان وفاة حركة تمرد ووراها العسكر الثرى في صمت مقصود، وتجاهل إعلام الانقلاب الحديث عنها أو الإشارة اليها، وكانها لم تكن، ورفضت المحكمة الإدارية العليا تأسيس “حزب الحركة الشعبية العربية” الذي يمثل حركة “تمرد”، وانتهى العرض السينمائي العسكري بتصدر كلمة “النهاية” شاشة الانقلاب.

 

 

 * حملة مداهمات واعتقال 5 من رافضي الانقلاب بالشرقية

واصلت قوات أمن الانقلاب جرائمها بحق الأحرار بمدن ومراكز الشرقية، وشنت حملة مداهمات على بيوت الأهالي بعدة مدن ومقار أعمالهم؛ ما أسفر عن اعتقال 5 حتى الآن من أولاد صقر وأبوكبير والقرين.

وأفاد شهود عيان بأن قوات أمن الانقلاب داهمت مدرسة أولاد صقر الصناعية واعتقلت اثنين من المدرسين بها وهما شريف أحمد متولي وعبدالستار حسن واقتادتهما لجهة غير معلومة دون سند قانوني. 

كما اعتقلت قوات أمن الانقلاب من مدينة أبوكبير الشيخ أحمد جاد، إمام وخطيب بالأوقاف من داخل  مديرية الأوقاف بالزقازيق، في مشهد يعكس جرائم سلطات الانقلاب بحق شيوخ وعلماء الأزهر الشريف الرافضين للظلم.

أيضًا شنَّت قوات أمن الانقلاب حملة مداهمات في الساعات الأولى من صباح اليوم على مدينة القرين واعتقلت كلاّ من عنتر السيد حسن، مدرس بالأزهر الشريف، ومحمود حامد عبد الدايم، محام، واقتادتهما لمركز الشرطة بالمدينة ليتم تلفيق عدة اتهامات لا صلة لهما بها وبعرضهم على نيابة الانقلاب قررت حبسهما 15 يومًا.

ويقبع في سجون الانقلاب ما يزيد عن 2300 معتقل بمدن ومراكز الشرقية محتجزين في ظروف احتجاز أقل ما توصف به أنها غير آدمية وتتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان. 

كانت قوات أمن الانقلاب قد اقتحمت قرية العدوة بههيا أمس السبت، وحاصرتها بعدد كبير من السيارات الشرطية والمدرعات، واعتقلت 7 من الأهالي استمرارًا لجرائم الانقلاب بحق أهالي قرية الرئيس محمد مرسي الرافضين للظلم.

 

 

 * مكبرات الصوت” تتسبب في خصومات لأئمة 73 مسجدًا

قررت مديرية أوقاف الانقلاب، بمحافظة القاهرة خصم 3 أيام لأئمة 73 مسجدًا، وإحالة مفتشيها ومديري إداراتها إلى الشؤون القانونية، للتحقيق معهم بسبب تشغيل” مكبرات الصوت”.

وكان قد اجتمع كل من الشيخ خالد خضر مدير مديرية الأوقاف بمحافظة القاهرة، بالشيخ حسنى أبو حبيب وكيل المديرية والشيخ عبد الخالق عطيفى مدير الدعوة لرصد المخالفات ومنها استخدام مكبرات الصوت في غير الأذان والإقامة وشعائر صلاة الجمعة.

وأضاف الشيخ خضر في تصريحات صحفية له اليوم،  أنه تقرر خصم الايام من أئمة المساجد هي: “التقوي، الأبرار، الرضوان، الهدي، عباد الرحمن، التوحيد، الرحمن، زياد، السلام، النور، الهدي، حسني العقاد، الإخلاص، الصديق، الجمعية التعاونية، الروضة، الرسول، النور، الرحمن، النور”بإدارة أوقاف مدينة نصر.

ولفت خضر إلى أن المساجد المخالفة بإدارة وسط القاهرة هي: “صالح الطلائع، أبوحريبة، أبوسيفين، أم السلطان، الخضيرى” وأن المساجد المخالفة بإدارة أوقاف شرق هي”عمر بن الخطاب، فاطمة الزهراء، التوحيد، الحلمية، الهواري، التقوى، حسين فهمى، منشأة البكري، ابن سندر، الرحمن “. 

وأشار إلى أن المساجد المخالفة بإدارة أوقاف حلوان هي: “التواب، الرحمن، فرحان، التقوى1، التقوى2، فاطمة الزهراء، الشهداء، الفتح الإسلامي، المصطفى، السادات، العلم والإيمان، حسين رمضان، عمر بن عبدالعزيز، الصحابة، رقية شاكر، القدس، أبوبكر الصديق، المحافظة على القرآن، الإيمان، الرحمة، الرحمن، السلام، مقدسة يكن، عمرو بن العاص، الرحمن، أهل السُنة، عمربن عبدالعزيز، الإيمان، التوفيقي، الشربينى، سلامةالعجيلى، سعد بن أبي وقاص، الرحمة، خالد بن الوليد، أبو بكر الصديق، الجعفرى، عمر بن الخطاب.

 

 

 *في رسالة من محبسه.. “شعبان” يفضح المسكوت عنه في سجن طره

كشف الداعية الإسلامي والأستاذ بجامعة الأزهر، د. محمود شعبان، تفاصيل مُفزعة عن أحوال المعتقلين السياسيين بسجون طرة، متناولًا بشيء من التفصيل في رسالة موجهة للمسئولين وعلى رأسهم شيخ الأزهر أحمد الطيب، أوضاع 16 ممن قال إنهم “محتجزين ظلمًا وزورًا”.

وفي رسالته التي جاءت بعنوان “أليس في الظالمين رجل رشيد”، حذّر “شعبان، من أن “مصر أصبحت على حافة الهاوية بسبب ظلم يستحيل معه أن تحيا أمة”.

وطرح شعبان أوضاع 16 من المحتجزين في طرة، والذين جاءوا كالتالي بحسب نص الرسالة :


1/ وليد عبدالعظيم إبراهيم، من محافظة بني سويف مركز الفشن، يعمل سائق حنطور، ركبت معه زوجة رئيس مباحث مركز ببا، واختلفت معه على الأجرة وأرادت دفع النصف فقط، وقالت نزلني هنا إن لم يعجبك ونزلت وبعد قليل أرسل زوجها رئيس المباحث مَن أخذه إلى القسم وعذبوه وكهربوه حتى كاد يموت تحت وطأة التعذيب بتاريخ 15/ 11/ 2013.

ثم لفقوا له قضية رقم 11690 جنايات ببا لسنة 2014 والمقيدة برقم 2076 لسنة 2014 جنايات كلي بني سويف، علمًا بأنه ليس له أي توجه ديني ولا يصلي بل تعلم الصلاة هنا وهو الآن محبوس مع الإخوان في قضية لا ناقة له ولا جمل فيها.

2/ الطالب عبدالله حسانين النجار، كان متجهًا إلى ماليزيا للالتحاق بالجامعة الإسلامية هناك، وتم القبض عليه في المطار بتهمة السفر إلى سوريا، علمًا بأن الجواز معه والتأشيرة لماليزيا والطائرة كانت متجهة لماليزيا، لكن أمن الدولة شعر بأن الطائرة ستتحول بمسارها في الجو وستتجه إلى سوريا، علمًا بأنه طالب أزهر حاصل على الامتياز وأبوه إمام وخطيب بالأوقاف وحاصل على الدكتوراه في الشريعة.
وهذا الطالب محبوس من تاريخ 25/ 5/ 2015 وقد تم تعذيبه في أمن الدولة لمدة أربعة أيام وما زالت آثار التعذيب في بدنه إلى الآن وقضيته رقم 22215 لسنة 2015 نيابة مدينة نصر.

3/ محمد ومصطفى عبدالحي حسين الفرماوي، وهيثم السيد العربي، وأحمد فاروق كامل، والطالب شهاب الدين علاء أبوالعلا، وهؤلاء الخمسة أعضاء قضية الإصبع الشهيرة.
فأصبحت القضية رقم 3236 لسنة 2013 جنح أول القاهرة، وحُبسوا في العقرب وحيل بينهم وبين العرض على القاضي أربع مرات، وحضر الشاب في المرة الخامسة أمام القاضي واعترف أن الشرطة هي التي عذبته وبرأ الشباب وقال له القاضي لماذا اعترفت أمام النيابة فقال: “أنا لا أعرف أنها النيابة لأنني عذبت أمامها ولأن النيابة لا تأتي إلى القسم“.
ومع ذلك أخذوا حكمًا مشددًا بثلاث سنين، ومع النقض أُيد الحكم والأعجب من ذلك تم لهم تلفيق جديد لقضية فض اعتصام رابعة الذي تم في 14/ 8/ 2013 علمًا بأنهم كانوا محبوسين من 15/ 7/ 2013.

4/ قضية رقم 174 جنايات عسكري غرب المتهم فيها 28 رجلًا، ثم الحكم على ثمانية بالإعدام، و11 بالمؤبد و7 بـ15 عامًا و2 بالبراءة، ولقد صدق المفتي على الإعدام، علمًا بأنه لا وقائع في القضية لا قتل ولا حرق، فالتهمة انضمام لجماعة واتفاق جنائي، وتم تعذيبهم وإحداث عاهات فيهم ولم يعرضوا على الطب الشرعي.
ومن بين المتهمين في القضية: رضا الحاصل على إعدام معتمدًا في النيابة أنه مقبوض عليه من منزل أبيه والمنزل هدم منذ سنتين، وكلهم بين طبيب ومهندس، وأغلبهم لا يعرفون بعضًا، فهذا عمر وصهيب كانا يجلسان في نايل سيتي ومعهم إسراء الطويل، فتم القبض عليهم، وكان صهيب المصور مطلوبًا، ومع ذلك أخذ عمر 25 سنة وبقية المجموعة لا يعرف أحدٌ أحدًا، ولما عرضوا على النيابة أنكروا التهم فإذا برئيس النيابة يكتب وقد اعترف المتهمون.

5/ قضية رقم 1154 لسنة 2014 الشهيرة بأحداث بولاق أبوالعلا جنايات وسط القاهرة، وقصتها أنه في يوم 16/ 8/ 2013 في بولاق نادي إمام المسجد في الميكروفون أن الإخوان أتوا لقتلكم فدافعوا عن أنفسكم فظل البلطجية والمواطنون الشرفاء ينتظرون الناس في الشارع بالسلاح، وقتلوا من قتلوا من وأصابوا العشرات.
والمثبت في النيابة 86 مصابًا، وفي هذه الأحداث قُتل أخو الممثلة أو المغنية لقاء سويدان في شرفة منزله، وقالت إن الشرطة قتلته على الهواء وفي التليفزيون، ثم ضغطوا عليها فقالت الإخوان قتلوه.
ومع أن القبض عليهم كان في 16/ 8/ 2013 إلا أنه الإحالة كانت في 2/ 2/ 2014، والشهود قالوا إن ضرب النار كان فوق مصلحة السجون، ولا سلاح في الأحراز سوى بندقية بلا خزنة ألقيت من فوق الكبرى فسلمها رجل للشرطة فقالت الشرطة للنيابة إن الرجل سلم السلاح ومعه 15 رجلًا ممن كان معه السلاح، وحضر الشاهد وكذّب الشرطة وقال أنا سلمت السلاح فقط وقد سقط عليَّ من فوق الكبرى، والأعجب أن السلاح الذي حرزوه له رقم في النيابة ورقم في الطب الشرعي مختلف، والرقم الذي على السلاح رقم ثالث، والمحبوسون على ذمة القضية 104، وأغلبهم تم القبض عليهم أثناء شراء البضاعة وسط البلد وبعضهم كان في زيارة عائلية وبعضهم من خارج القاهرة وكان في طريقه لموقف السفر في رمسيس والترجمان.

6/ محمود جمال محمد منصور، موظف بالبنك المركزي كان يزور أخاه في المحكمة العسكرية فحبسوه بتهمة إفشاء أسرار عسكرية وقد فصلوه من عمله ولا عائل لأولاده مع مرض أمه الشديد، وهو الآن في سجن الاستقبال بطرة وذلك منذ شهور.

7/ عبدالسلام إبراهيم عبدالسلام، قضية رقم 514 أمن دولة عليا لسنة 2015، أخذوه وعذبوه لمدة 67 يومًا بلا تهمة سوى أنه يعمل في المجمعات الاستهلاكية واشترى منه بعض الشباب ثم سألوه عن شقة فأعطاهم تليفون عمه السمسار الذي أحضر لهم شقة، وبعد ذلك علم بأنهم قتلوا هذين الشابين بلا جريرة ثم وضعوا لهما سلاحًا بجوارهما وهو لا يعرفهما وإلى الآن هو محبوس على ذمة هذه القضية التي لم يذكر فيها شيء مما حدث سوى أنه متهم بالانضمام لجماعة وهي تهمة من لا تهمة له.

8/ هاني أحمد حسن، حاصل على سياحة وفنادق ويعمل في شرم الشيخ، تم القبض عليه في 7/4/ 2014 في القضية رقم 355 لسنة 2014 أحداث عين شمس المعروفة إعلاميًا بمقتل الصحفية ميادة التي خرجت زميلاتها على الهواء في قنوات دريم والحياة يعلن أن الشرطة هي التي قتلتها والدنيا كلها سمعت بتلك الشهادة، وقدمت للقاضي.
ومع ذلك هم محبوسون لأنهم القتلة رغم الشهادة الموثقة، وأٌخذ لأنه نسيب المتهم ظلمًا بحيازة سلاح والذي اعترف عليه متهم كان معصوب العينين ذكر وصفه أنه أصلع وهو ليس كذلك فالشاهد نفسه اعترف أنه ليس هو بعد أن حُبسوا جميعًا في سجن واحد وذكر ذلك للقاضي.

9/ عبدالعزيز محمد عبدالسلام محمد، لديه 5 أطفال يسكن في قرى الشرقية الفقيرة جدًا، أخذوه إلى سجن العازولي، وكان لقبه هناك الولد الأعمى وهو الآن كفيف مصاب بانفصال شبكي مع الإهمال الطبي في السجن فقد بصره تمامًا والناس كلها تعرف بفقده لبصره إلا القاضي علمًا بأن إخوانه يسحبونه أثناء المحاكمة وقد تم القبض عليه في 12/ 3/ 2015، ثم تحول إلى قضية 2 عسكري لسنة 2016 أنصار بيت المقدس ولا تهمة له إلا الانضمام لجماعة.
وللعلم فإنه في حاجة لمحامٍ ليثبت مرضه وليعالج ولتسجل النيابة ذلك فأرجو من المحامين الشرفاء أن يتحركوا للدفاع عنه وعن أمثاله وأخص بالذكر الأستاذين أحمد حسين والأستاذ طه ليأخذا هذه البيانات ويجدا في الدفاع عنه وعلاجه وخروجه لأولاده.

10/ وعلى ذكر الإهمال الطبي، محمود محمد ربيع إبراهيم، مهندس ميكانيكا، 32 سنة، تم القبض عليه من الشارع ثم إلحاقه بقضية 726 أمن دولة جيزة لسنة 2015، وعذبوه مع عجزه في قدمه اليسرى التي يعاني فيها من عجز كامل وأرادوا تلفيق التهم إليه والاعتراف على أناس لا يعرفهم وهددوه بهتك عرضه وعرض زوجته وهددوه بسجن أهله وفعلًا اتصلوا بأخيه ليزوره في سجن الاستقبال بطره ولما حضر قبضوا عليه وأودعوه في زنزانة انفرادية بعدما فشلوا في الحصول على ما يريدون منه.
وفي 17/ 1/ 2016 عذبوه في أمن الدولة وأضافوا إليه قضية أخرى وهو في السجن وهددوه بامرأته للمرة الثانية وأعادوه إلى الدواعي في عنبر ب في سجن الاستقبال في زنزانة مظلمة انفرادية ولا تريض ولا علاج ولا زيارة، وذلك لأن حماه والد زوجته من أهل الفضل والدعوة في الجيزة، وهو في حاجة لمجموعة من العمليات الجراحية حتى يستطيع الحركة.

11/ الحالة لعم يونس محمد أبودهب عبدالعال، وذلك أنه مريض بالسكر والضغط وفيروس سي وتليف بالكبد وتضخم في الطحال ونزيف بالبول وسيولة بالدم تؤدي إلى نزيف ونقص في المناعة وحالات غيبوبة، ومع حالته الصحية هذه قد حوكم في محاكمة عسكرية وحكم عليه بثلاث سنين في القضية رقم 157 عسكري السويس لسنة 2013 من تاريخ الحبس 16/ 8/ 2013، وقد قدموا طلبًا في المصلحة فرفض وقدم هو طلبًا بالإفراج الصحي ولم يرد عليه إلى الآن.

12/ إبراهيم نسيم زيدان وزملاؤه الذين حكم عليهم بخمس سنين، إبراهيم يحكي أنه يصور أوراقَا وتم اقتياده للقسم وتعذيبه ثم إلى مكتب الدكتور عبدالحي عزب، رئيس الجامعة، وتم الاعتداء عليه أمامه وكل التهم التي وجهت إليه ثبت بطلانها بالشهود من عمال جامعة الأزهر وموظفيها وقد اعتقل منذ 10/ 11/ 2014، وهو في إضراب كلي من تاريخ 1/ 4/ 2016 وهو في سجن الاستقبال بطرة، ورئيس المباحث سيد سليم قال له عندما تموت سأضعك في بطانية بعشرة جنيهات وهذا ثمنك عندي، وأدخلوه التأديب ومنعوه من الزيارة رغم أن الطبيب قال إن الحالة الصحية لا تسمح بدخوله التأديب وهو وزملائه إلى الآن في إضراب حتى تعاد المحاكمة.

13/ مجدي الناظر، المحاسب ببنك القاهرة الصحفي والناشط السياسي وعضو لجنة إعلام حزب الاستقلال وأمين تنظيم القاهرة للحزب والصحفي الحر، دخل معركة الأمعاء الخاوية منذ يوم 13 يونيو الجاري، اعتراضًا على حبسه بعد انقضاء الحبس الاحتياطي بخمسة شهور علمًا بأنه صدر له تقرير طبي من مستشفى سجن استقبال طرة بتاريخ 16 ديسمبر يفيد بأنه مريض سكر وضغط وقولون وصدفية وشلل أطفال وضمور بالساق اليسرى ودوالي بالقدم اليمنى وغضروف بالرقبة واعوجاج بالعمود الفقري على شكل حرف s وهذا كله يدل على أن الإضراب سيؤثر تأثيرًا بالغًا على حالته الصحية ومع ذلك لم يتحرك أحد.
وتعود قضيته إلى تاريخ 25 يناير 2014، وكان يركب سيارته المخصصة للمعاقين ثم توقفت أمامه سيارة ميكروباص وطلبوا رخصته فقال من أنتم؟ فسبوه سبًا منكرًا فرد عليهم فسحلوه وضربوه وإلى قسم الأميرية اقتادوه وهناك جردوه وبكل صفوف العذاب والهوان عذبوه حتى سال الدم في أنحاء متفرقة من جسده وكسرت عظامه وأهدرت آدميته لأنه تجرأ وقال للضابط من أنت أعطني الكارنيه ثم اتهموه بسيارة نصف نقل محملة بالمتفجرات ثم وضعوا شيئًا من ذلك في سيارته التي أخذوه منها وبحثوا فيها فلم يجدوا سوى صورة لولده عبدالمعبود الذي استشهد في أحداث ذكرى محمد محمود 19/ 11/ 2013. وهو الآن يعالج سكرات الموت في معركة الأمعاء الخاوية مع شلله ومرضه طلبًا للإفراج عنه لسوء حالته الصحية مع محاكمة من ظلموه ولفقوا له التهم وعذبوه.

 
14/
الطالب محمد عيد عبدالتواب محمد، في القضية 672 لسنة 2015 أمن دولة، اعتقل بتاريخ 23 أغسطس 2015، وهو الآن مريض درن ونزيف على الصدر وله علاج وإشاعات في المستشفى وفي كل ذلك تتعذر الترحيلة من السجن وإن أتت يترحل متأخرًا بعد ذهاب الأطباء وكما أجروا له تحليلًا لم ينتظروا حتى يستلموه ليسلموه للطبيب وقالوا سيلحق بنا على السجن ولم يحدث شيء إلى الآن وهو الآن في عزل طبي في زنزانته رقم 7 الدور الأول عنبر أ سجن الاستقبال وحالته تسوء كل يوم.
15/
قضية 682 لسنة 2014 أمن دولة عليا وهي قضيتي التي حبست فيها من العام قبل الماضي وهي قضية الأشتات المجتمعات من سبع محافظات هي القاهرة والقليوبية والجيزة والغربية والدقهلية والإسماعيلية وكفر الشيخ كل من قبضوا عليه في شهر نوفمبر 2014 وضعوه في على هذه القضية بتهمة الانضمام للجبهة السلفية المتهمة برفع بالدعوة لرفع المصاحف يوم 28/ 11/ 2014.
والعجيب أنه لا أحد يعرف الآخر في هذه القضية، فهذا أحمد البنهاوي محام بالنقض قبضوا عليه وقد كان ضمن حملة الشيخ حازم أبو إسماعيل الرئاسية وطلبوا منه أن يعمل مرشدًا معهم فلما رفض لفقوا له هذه القضية. وأحمد رشاد يعمل بشركة مصر للبترول صباحًا وقد أجريت عليه تحريات من الأمن الوطني قبل تعيينه ويعمل في معمل كيميائي مساءً، وله أب وأم كبيران مريضان وأولاد ولا وقت عنده لشيء ومع ذلك حبسوه بوشاية من زميل له في العمل من المواطنين الشرفاء، وهذا ماهر وذاك إبراهيم وهناك عماد وشباب كالورد في قمة الرجولة والاستقامة لا يريدون إلا الخير لبلدهم ومع ذلك الكل محبوس بلا تهمة وكلهم ما كانوا يعرفونني إلا من خلال التليفزيون سُئلوا أتعرفون محمود شعبان فقالوا شاهدنا حلقاته فقط وحضرنا بعض دروسه العامة.
والعجيب أنه تم إخلاء سبيل 12 أخًا من القضية منذ بدأت إلى مرحلة المشورة وقد قيل إن القضية حفظت في شهر إبريل الماضي والكل سيخرج.
وفعلًا في 4 إبريل الماضي أتى فاكس للسجن بإخلاء سبيل ثلاثة من الإخوة معنا في القضية، وبعد ذلك عُرضنا على القضاء مرتين في كل مرة الكل والمحامون ينتظرون إخلاء سبيلنا لكن المفاجأة تكون بالتجديد 45 يومًا، وفي كل مرة أُسائل القاضي لماذا نحن محبوسون وأحاججه وأُذكره بالله ماذا سيقول له إن سأله عن حبس هؤلاء.
وقد رأيت المرار منهم لما أُصبت بجلطة حتى شفاني ربي ولما تورمت عيني ورحلت للعلاج وكان هناك طبيب رفض سيد سليم رئيس مباحث سجن الاستقبال دخوله عنبر ج، وقال بالنص د. محمود شعبان لا يتحرك من زنزانته.
16/
الدكتور عبدالله بركات، عميد كلية الدعوة والمرشح لرئاسة الجامعة قبل الدكتور الطيب والمرشح لمشيخة الأزهر بعد الثورة الرافض لذلك احترامًا لقيمة ومكانة شيخ الأزهر والحرص على مكانة الأزهر العالمية.
يا شيخ الأزهر إن الدكتور عبدالله بركات محبوس في قضية قطع طريق فهل تقبل على عمامة الأزهر أن تتهم بهذا العبث وقد حُكم عليه بالإعدام ثم المؤبد وقد قُبض عليه بعد مناقشة رسالة دكتوراه في كليته وهو لا يعلم عن القضية شيئًا.
إن سكوت فضيلتكم دليل إدانة لماذا لا تطالبون بمحاكمة عادلة عاجلة تحت إشرافكم هل قبلتم على العمائم قطع الطريق والاتهامات الباطلة، دع عنك محمود شعبان الذي ادعى الإعلام أن فضيلتك زرته في سجن العقرب وأرسلت إليه طبيبك الخاص ورحل إليه وكيل الأزهر الذي أُخبر أن الدكتور محمود شعبان طلباته مجابة وهو يشير فقط والناس تلبي طلبه، وكل ذلك لم يحدث منه شيء.
يا شيخ الأزهر إن كان الأمن حبسني ظُلمًا فما صلة الأمن بالبحث العلمي وهل أصبح أمن الدولة يدير الأزهر وجامعته وأين دوركم يا شيخ الأزهر من هذه المظالم، ولا أقول ما أقول شكاية لكم دائمًا تسجيلًا لله ثم للتاريخ وأعلم أن حقي لن يضيع وسنلتقي جميعًا بين يدي الله والظلم إلى زوال والحق منصور والباطل مدحور وقدر رأينا بشريات ذلك.

 

 

* ساويرس : لم يمر على الأقباط رئيس أكثر حنية من السيسى

طالب رجل الأعمال نجيب ساويرس، عبدالفتاح السيسي بفرض سيادة القانون علي التعديات والاعتداءات التي يتعرض لها الأقباط ودور عبادتهم، واصفًا تلك الاعتداءات بالحوادث الغوغائية والتي لا تليق بالتأكيد بمصر صاحبة السبعة آلاف سنة حضارة، حسب قوله.

وقال “ساويرس”، في مقاله بصحيفة “الأخبار”: إنه لم يمر علي الأقباط رئيس أكثر تفهما وحنية من السيسي الذي كسر كل الحواجز التاريخية بزياراته المتكررة إلي الكاتدرائية، إلا أن هواة الصيد في الماء العكر من شلة الأنس الإخوانية يحاولون تصيد الأخطاء.

وإلى نص مقاله:

تتميز الانتخابات الرئاسية الأمريكية بأنها تأتي كل مرة بأسوأ مرشحين في المرحلة النهائية.. كما حدث في المرة الأخيرة بين اوباما وميت رومني في 2012! فلدينا الان هيلاري ولديها سجل سيئ في المراوغة وحادثة استخدامها لبريدها الإليكتروني الخاص ضد كل القواعد الأمنية والبروتوكولية وكذلك هي تلام علي حادثة تفجير السفارة الأمريكية في بني غازي. وبالنسبة لنا فإن إدارتها لتبعات ثورات الربيع العربي وسياسة احتضان جماعة الإخوان المسلمين وتأييدها لهذه الجماعة كانت مصيبة تسببت فيها هي ورئيسها اوباما المسئول الأول علي ظاهرة داعش واستفحالها في العراق وسوريا وليبيا!  أما الأخ ترامب فيتميز بنرجسية عالية ويحوط شك كبير في فهمه للسياسة العالمية وكذلك تصريحاته المستفزة والعنصرية تجاه المسلمين وجيرانه في المكسيك..والشعب الأمريكي أكثر الشعوب انفتاحا ويكره العنصرية وبالتالي ففرص ترامب تضعف لو لم يراجع نفسه فلا يمكن قبول الحكم بالتعميم لكل المسلمين الذي صرح به.. وسيكون لذلك ايضا تأثيره علي العلاقات الأمريكية الدولية وخاصة مع العالم الإسلامي!  هناك بالفعل اختلافا كبيرا بين هيلاري كلينتون السياسية المحترفة والسيدة الاولي ووزيرة الخارجية السابقة وبين دونالد ترامب رجل الاعمال الشهير الذي فاجأ الجميع بترشحه رغم عدم اشتغاله بالسياسة من قبل ويظهر هذا الاختلاف في تناولهما لملف الشرق الاوسط والقضاء علي الارهاب ومشكلة المهاجرين. فبينما تروج كلينتون لصورة الولايات المتحدة كراعية للديمقراطية وحقوق الانسان معتمدة علي الدبلوماسية والتحالفات والتربيطات المعلنة وغير المعلنة لخنق وعزل والضغط علي اي نظام يقف في طريق المخطط الأمريكي للشرق الاوسط الجديد دون اي تدخل عسكري مباشر لأمريكا- يري ترامب ان الاولية للمواجهة العسكرية المباشرة باعتبارها في نظره أفضل السبل للقضاء علي الإرهاب المتزايد ووضع حد له. انا شخصيا أري أن أوباما وهيلاري كلينتون وكليهما ينتمي إلي الحزب الديمقراطي مسؤولان مسؤولية مباشرة عن تفاقم الأمور بالشرق الأوسط إلي ما وصلت إليه الآن من تعقيد وكوارث انسانية تأباها البشرية وسبق أن دعما مشروع جماعة الإخوان في مصر ولا يمكنني أن أغفر لهما ذلك.

 في يناير الماضي تلقيت دعوة من منظمة اقباط متحدون للمشاركة في مؤتمر عن الأقليات وإلقاء كلمة المتحدث الرئيسي في اول أيام المؤتمر الذي يعقد في واشنطن في 9 و10 يونيو. وقد شاركت في المؤتمر الذي ضم نخبة من المثقفين المحترمين وتناولت في كلمتي تحديات المنطقة وداعش ومشاكل الأقباط في مصر ورغم أني قلت إنه لم يمر علي الأقباط رئيس أكثر تفهما وحنية من الرئيس السيسي الذي كسر كل الحواجز التاريخية بزياراته المتكررة إلي الكاتدرائية، إلا أن هواة الصيد في الماء العكر من شلة الأنس الإخوانية أمثال زوبع والعمدة، وائل قنديل، محمد القدوسي ومحمد ناصر وشيخ مشهور بفيديو التحايل علي الدستور القديم الذي ألغته ثورة ?? يونيو وانضم إليهم كذلك قبطي متسلق وقاموا كعادتهم بين حين واخر بحملة عبثية ضدي وهذه المرة لأني طالبت بإعلان التعداد الحقيقي لأقباط مصر وتعجبت من عدم إعلانه وكأنه سر حربي !! واعتبروا ان هذه المطالبة فتنة طائفية رغم ان عدم الإعلان هو الذي يخلق الفتن والتفرقة.ثم زادوا وزايدوا وزعموا تأييدي لترامب وهو ما لم أصرح به مطلقا والشريط موجود لكنهم اعتبروا هجومي علي أوباما وهيلاري هو تأييد لترامب الذي كنت قد تعاطفت معه حين أعلن ترشحه كرجل أعمال نجح لنفسه ويمكن أن ينجح لبلده وكان ذلك طبعا قبل تصريحاته المسيئة فأنا كرجل ليبرالي ديموقراطي لا يمكن بأي حال ان أؤيد مرشح عنصري يعمم في احكامه!  أما بالنسبة لمن ينكر أن هناك تفرقة في المعاملة وفرص العمل للأقباط في المناصب الحكومية والأمنية فهو يا جاهل لا يعلم أو كاذب وادعو من لم يقرأ مقالة الدكتور رفعت السعيد في جريدة الوطن الاثنين الماضي إلي قراءتها ليفهم ما أقصده والدكتور رفعت هو خبير في تاريخ وقضايا الأقباط في كل المراحل التاريخية السابقة! أحب ان أوضح لمن لا يعرفني ان الذي يحركني في مثل هذه القضايا ليس انتمائي لطائفة معينة ولكنه التمييز والظلم والتفرقة في المعاملة بين أبناء الوطن الواحد علي أساس ديني او عرقي او طائفي او غيره.. وتعاطفي ومؤازرتي للروهينجا في ميانمار مثال واضح علي كرهي للتمييز..

 ان انتمائي الأول سيظل دائما لوطني..الوطن الذي يسعنا ويضمنا كلنا فأنا قد قلت من قبل وما زلت اكرر انه إذا تعارضت مصلحة طائفتي مع مصلحة وطني فسأختار مصلحة الوطن دائما! أملنا كبير في أن يعدل الرئيس هذه المواقف وان يقوم ايضا بفرض سيادة القانون علي التعديات والاعتداءات من الجهلة والمتعصبين علي الاقباط ودور عبادتهم فمثل هذه الحوادث الغوغائية لا تليق بالتأكيد بمصر صاحبة السبعة آلاف سنة حضارة.