Friday , 30 October 2020
خبر عاجل
You are here: Home » الأخبار المحلية » الاستفادة من تجارب أمريكا في فض اعتصام حركة احتلوا وول ستريت لفض اعتصام رابعة العدوية والنهضة
الاستفادة من تجارب أمريكا في فض اعتصام حركة احتلوا وول ستريت لفض اعتصام رابعة العدوية والنهضة

الاستفادة من تجارب أمريكا في فض اعتصام حركة احتلوا وول ستريت لفض اعتصام رابعة العدوية والنهضة

ميدان رابعة العدوية

ميدان رابعة العدوية

الاستفادة من تجارب أمريكا في فض اعتصام حركة احتلوا وول ستريت لفض اعتصام رابعة العدوية والنهضة

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

قالت مصادر مقربة من قيادات عسكرية مصرية إن مجلس “الدفاع الوطني” اتفق على ضرورة فض اعتصامي أنصار الرئيس المنتخب محمد مرسي في ميداني رابعة العدوية شرقي القاهرة، والنهضة جنوب القاهرة ولكن بعد إعطاء الأولوية لثبيث الوضع الأمني المتدهور في شبة جزيرة سيناء (شمال شرق).

ولفتت المصادر إلى أن الجيش لن يتدخل بأي صورة في فض الاعتصامات بل سيتم الفض عن طريق قوات خاصة وبنفس الطريقة الأمريكية عندما تم فض اعتصام حركة “احتلوا وول ستريت” وذلك بعد تقديم بلاغات ودعاوى قضائية يصدر بعدها النائب العام قرارا بالفض استجابة لسكان رابعة العدوية حتى لا يثير الأمر حساسية دولية.

وأوضح أنه سيتم خلال فض الاعتصام ترك مخرج واحد لهروب المعتصمين وذلك بعد اعتماد خطة لتضيق الخناق على المعتصمين مثل إعاقة دخول الاعتصام و اغلاق منافذ توريد الأطعمة.

ولم يتسن الحصول على تعليق من أي من الأطراف التي حضرت اجتماع مجلس الدفاع الوطني والذي عقد، السبت، بقصر الاتحادية الرئاسي بالقاهرة حتى الساعة 17.30 تغ

وحضر الاجتماع كل من: رئيس الجمهورية المؤقت، عدلي منصور، ونائبه للعلاقات الدولية، محمد البرادعي، ورئيس الوزراء، حازم الببلاوي، ونائبه الأول، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، الفريق أول عبد الفتاح السيسي.

وفي خطوة متسقة مع ما ذكره المصدر ونشرت اليوم الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري باسم الجيش المصري العقيد أحمد محمد علي موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك إعلانا عن خدمة الشكاوى وتواصل مواطنى منطقتى رابعة العدوية وبين السرايات مع القوات المسلحة على مدار 24 ساعة : تلفونيا وعبر البريد الالكتروني.

وفضت شرطة مكافحة الشغب الامريكية اعتصام نشطاء مناهضين لوول ستريت في منتزه امام مجلس بلدية لوس انجلوس نهاية نوفمبر عام 2011 بموجب أمر الاخلاء الذي أصدره رئيس البلدية.

وقبل الفض ضيقت أعداد كبيرة من قوات الشرطة الخناق على الاعتصام الذي حمل عنوان “احتلوا وول ستريت” والذي استمر 8 اسابيع وأعلنت ان مئات المحتجين المتجمعين على الارصفة والشوارع المحيطة بمجلس البلدية هم مشاركون في “تجمهر غير قانوني” وأمرتهم بالتفرق والا واجهوا الاعتقال.

وخرج عددا من المعتصمين بشكل سلمي واجتاحت الشرطة بعد ذلك المتنزه وألقت القبض على من رفضوا المغادرة وتفكيك مخيم الاعتصام وهدمت الخيام بعد أن فتشتها الشرطة بكشافات ضوئية.

About Admin

Comments are closed.