الإثنين , 21 أكتوبر 2019
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » الأخبار المحلية » مِصْر تغرق في شبر مية وتحتل ذيل مؤشر التنمية البشرية.. الاثنين 14 ديسمبر. . “فنكوش” انخفاض الأسعار في مصر
مِصْر تغرق في شبر مية وتحتل ذيل مؤشر التنمية البشرية.. الاثنين 14 ديسمبر. . “فنكوش” انخفاض الأسعار في مصر

مِصْر تغرق في شبر مية وتحتل ذيل مؤشر التنمية البشرية.. الاثنين 14 ديسمبر. . “فنكوش” انخفاض الأسعار في مصر

الأسعار1مِصْر تغرق في شبر مية وتحتل ذيل مؤشر التنمية البشرية.. الاثنين 14 ديسمبر. . فنكوش” انخفاض الأسعار في مصر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*ماذا قال “محمد منتصر” المتحدث باسم الاخوان بعد إقالته اليوم ؟

قال محمد منتصر، المتحدث باسم جماعة الإخوان الذي تمت إقالته اليوم، إن قرار إقالته لا يصدر عن أفراد من الخارج، لكنه عن طريق لجان منتخبة، مؤكدا أنه لم يتم إبلاغه بقرار الإقالة من أي قيادة.

ودعا منتصر شباب الإخوان المسلمين، إلى الاستمرار في المنهج الثوري سواء داخل مصر أو خارجها قائلا: “يا شباب الإخوان ارموا هذه المهاترات وراء ظهوركم، منهجكم هو المنهج الثوري سواء في مصر أو في مكاتب لندن، فنحن الآن في ثورة وشباب الإخوان يضيق ذرعا مما يحدث“.

وأعلنت جماعة الإخوان المسلمين، مساء اليوم، إقالة محمد منتصر، المتحدث باسمها بعد التحقيق معه بشأن بعض التصريحات والبيانات التي صدرت عنه خلال العام الماضي.

وشهد العام الماضي أزمة داخل صفوف الإخوان، حيث ظهر الخلاف جليا بين شباب الإخوان وقياداتهم وكان منتصر الذي تم تعيينه كمتحدث رسمي باسم الجماعة في يناير الماضي يقف في صف الشباب، وأعلن منتصر حينها أن محمود حسين ليس أمينا عاما لجماعة الإخوان، بينما رد عليه الأخير بأنه لا يزال الأمين العام.

 

 

*هافينغتون بوست : تجدد الصراع بين القيادتين “الشبابية” و”التاريخية” للإخوان

بعد أيام من حوار أجراه أمين عام جماعة الإخوان المسلمين الدكتور محمود حسين مع قناة الجزيرة، بدأت حلقة جديدة من حلقات الصراع داخل جماعة الإخوان المسلمين بين جبهتي ما يعرف بـ”القيادة الشبابية ” و”القيادة التاريخية ” على أحقية إدارة الجماعة وتحديد منهجها في مواجهة السلطة الحالية في مصر.

الدكتور أحمد عبد الرحمن، رئيس لجنة الإدارة العليا التابع لفريق القيادة التاريخية بالجماعة والمشلكة من 11 عضوا يديرون الجماعة من داخل مصر فاجئ الجميع بقرارات تعد الأعنف بحسب قيادات إخوانية خارج مصر ومنها عزل محمد منتصر المتحدث الرسمي باسم الجماعة وتعيين طلعت فهمي المقيم خارج مصر بدلا منه.

فيما ردت جماعة “الإخوان المسلمين” في مصر، الاثنين 14 ديسمبر/كانون الأول 2015، بقولها إن محمد منتصر، ما يزال متحدثًا إعلاميًا باسمها، مؤكدة على أن “إدارة الجماعة تتم من الداخل وليس من الخارج“.

وتحت اسم “اللجنة الادارية العليا لجماعة الإخوان المسلمين” التي تقوم بمهام مكتب الإرشاد بعد اعتقال أغلب أعضائه من قبل السلطات المصرية، نشرت الجماعة، على صفحتها بـ”فيسبوك”، بيانًا قالت فيه إنها” لم تصدر أي قرارات بشأن المتحدث الإعلامي للجماعة، وأن محمد منتصر ما يزال في منصبه“.

وأكدت اللجنة، أن “كافة القرارات الادارية التي تخص إدارة الجماعة تصدر من اللجنة العليا في الداخل، ولا يجوز لأي مؤسسة في الجماعة، أو شخصيات اعتبارية، التحدث باسم اللجنة، أو إصدار قرارات هي من صلاحيات لجنة الإدارة“.

في سياق متصل، أصدر المكتب الإداري لجماعة “الإخوان” بالإسكندرية (شمال مصر) بيانًا مساء الاثنين، يرفض فيه بطريقة غير مباشرة “إقالة منتصر”، قائلًا، إن “قواعد الشورى والمؤسسية هي الأطر الحاكمة للتنظيم، وهي أساس بنية الجماعة، ولا يجوز لأي شخص أو قيادة مهما كان موقعها تغييرها“.

وتابع البيان الصادر عقب قرار إقالة منتصر: “المكتب الإداري وكافة تشكيلات الجماعة بالإسكندرية غير ملتزمة إلا بالقرارات الشورية التي تعبر عن الإخوان الصادقين المجاهدين في ميدان الثورة وفقًا للآليات السليمة التي تحددها اللوائح، وأنه لا مجال لأي قرارات فردية خاصة في ظل تحديات هذه المرحلة“.

وكان مكتب “الإخوان المسلمين” في لندن، قد أعلن، في وقت سابق الاثنين، إقالة محمد منتصر (اسم حركي مقيم داخل مصر)، من مهمته كمتحدث إعلامي باسم الجماعة وتعيين متحدث جديد بدلًا منه”، وفق بيان.

وقال البيان: “تعلن جماعة الإخوان المسلمين في مصر، تكليف طلعت فهمي (يقيم خارج مصر)، بمهمة المتحدث الإعلامي باسم الجماعة، بعد إعفاء محمد منتصر من مهمته كمتحدث إعلامي“.

وأشارت مصادر من داخل جماعة “الإخوان”، إلى أن طلعت فهمي، المتحدث الجديد، هو مسؤول تربوي بجماعة الإخوان، ومقيم خارج مصر.

وبحسب ما قالت المصادر التي رفضت كشف هويتها “فإن مكتب لندن، إعلامي بالأساس، يترأسه الأمين العام للتنظيم الدولي للجماعة إبراهيم منير، بمساعدة، محمود الإبياري القيادي بالجماعة، ويعود تاريخ عمل المكتب إلى أكثر من 20 عامًا“.

ولفتت المصادر إلى أن “المتحدث الجديد” يحسب على مجموعة محمود عزت نائب المرشد العام للجماعة (مختفي منذ 3 يوليو/تموز 2013)، مشيرًا إلى أن “الداخل” يرفض هذا الأمر، وربما تتصاعد الأزمة في شكل بيانات متبادلة، خاصة أن القرار مفاجئ ومربك لصف الإخوان قبل ذكرى ثورة يناير/ كانون ثان 2011 التي أطاحت بحسني مبارك.

وشهدت “الإخوان المسلمين” بمصر، أزمة داخلية بين تيارين بالجماعة، أحدهما يتزعمه محمود عزت (محل إقامته غير معروف)، نائب المرشد العام للجماعة، القائم الحالي بمهامه إثر غياب مرشدها محمد بديع المحبوس بمصر على ذمة عدة قضايا، وبين جبهة يتزعهما محمد كمال (يقيم داخل مصر)، وأحمد عبد الرحمن (يقيم خارج مصر)، عضوي مكتب الإرشاد بالجماعة.

وفي 24 يناير/ كانون الثاني الماضي، أعلنت جماعة الإخوان المسلمين بمصر، تعيين متحدثًا إعلاميًا باسمها، لأول مرة منذ انقلاب قادة الجيش على الرئيس الأسبق محمد مرسي في 3 يوليو/ تموز 2013.

وقالت الجماعة، في بيانها وقتها: “تعلن جماعة الإخوان المسلمين تعيين محمد منتصر، متحدثًا إعلاميًا للجماعة، من جيل الشباب، في إطار التفعيل الثوري، وتمكين الشباب“.

واختفى محمود غزلان المتحدث الرسمي باسم الجماعة، منذ فض قوات الأمن المصرية لاعتصام رابعة العدوية (شرقي القاهرة)، والنهضة (غربي القاهرة)، في 14 أغسطس/ آب 2013، قبل أن يتم القبض عليه في يونيو/حزيران الماضي.

كما ألقى الأمن المصري، القبض على المتحدثين الإعلاميين باسم الجماعة، جهاد الحداد وأحمد عارف، ويحاكمان الآن على ذمة عدة قضايا، بتهمة الانتماء للجماعة، بينما ظل موقف ياسر محرز المتحدث الإعلامي الثالث، باسم الجماعة غامضًا عندما ألقي القبض عليه، وأنكر علاقته بالإخوان، قبل أن يخلى سبيله ويختفي عن الأنظار.

 

 

*تفاصيل عزل محمد منتصر المتحدث الإعلامي لجماعة الإخوان

أصدرت جماعة الإخوان المسلمين قرارًا بإقالة المتحدث الإعلامي للجماعة محمد منتصر من منصبه وتجميد عضويته 4 أشهر بعد التحقيق معه في البيانات والتصريحات الصحفية التي أصدرها خلال العام الماضي، وإجراء حوار مع وكالة الأناضول التركية للأنباء دون الرجوع لمسؤوليه

كما شملت القرارات إبلاغ أعضاء الجماعة داخل مصر وخارجها بها -حسبما أكد البيان الذي نُشر قبل قليل- تعيين ثلاثة متحدثين جدد باسم الجماعة، أحدهم خارج مصر.

وأصدر رئيس لجنة الإدارة العليا، الدكتور محمد عبدالرحمن قرارات موقعة بخطه بعد التصديق عليها من القائم بأعمال المرشد محمود عزت، قام خلالها بإعفاء محمد كمال عضو مكتب الإرشاد من منصبه وتجميد عضويته، إضافة إلى فصل مسؤولي وأعضاء ما يعرف داخل الإخوان بـ”لجان الطلاب والإعلامية والحراك الثوريلخروجهم عن قيادة الجماعة وعدم التزامهم بتعليمات القيادة العليا، مشيرا إلى أن هذا القرار جاء بعد تحقيقات من جانب لجنة شكلها مجلس الشورى العام للجماعة.

 وفي 24 يناير الماضي، أعلنت جماعة الإخوان المسلمين بمصر تعيين متحدث إعلامي باسمها، لأول مرة بعد الانقلاب على محمد مرسي أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا في 3 يوليو 2013.

وقالت الجماعة، في بيانها وقتها: “تعلن جماعة الإخوان المسلمين تعيين محمد منتصر، متحدثًا إعلاميًا للجماعة من جيل الشباب، في إطار التفعيل الثوري، وتمكين الشباب“.

تعيين طلعت فهمي متحدثا اعلاميا جديدا

 وأصدرت جماعة الإخوان المسلمين قرارا بتكليف الدكتور طلعت فهمي بمهمة المتحدث الإعلامي باسم الجماعة خلفا لمحمد منتصر

جاء ذلك في قرار رسمي – وصلت الينا نسخة منه – صدر أمس الاحد 13 / 12 / 2015م  .

والمتحدث الاعلامي الجديد من مواليد الإسكندرية عام 1960م .حاصل على دكتوراة في العلاقات الإنسانية ، ومدير المركز العلمي للاستشارات والتدريب

انتخب في العديد من المواقع  القيادية الطلابية وشغل منصب رئيس اتحاد طلاب كلية التربية جامعة الاسكندرية ونائب رئيس اتحاد طلاب جامعة الاسكدنرية .

تولى عددا من المهام الإدارية داخل جماعة الإخوان المسلمين .

اعتقل عشر مرات لمدد متفاوتة كان آخرها عقب اعتقاله لمدة واحد وعشرين شهراعقب فض اعتصام رابعة (أغسطس 2013م  – مايو 2015 م ) .

خرج من مصر بعد انقضاء مدة الاعتقال في مايو 2015م.

سيرة ذاتية :

طلعت محمد فهمي خليفة أبودقيقة

من مواليد 19مارس 1960 الاسكندرية

درس في مدرسة سيدي جابر الإبتدائية الخاصة من عام 1965 – 1971

ومدرسة عبد الله النديم الإعدادية 1971 – 1974

ومدرسة مصطفى كامل الثانوية 1974 – 1977

وكلية التربية قسم الكيمياء والطبيعة 1977 – 1983

 تأخر سنتين في الكلية نظرا لظروف سياسية والتحفظ على المعتقلين السياسين عام 1681

ثم حصل على دبوم في الدراسات الإسلامية

وثانٍ في الجودة الشاملة

وثالثٍ في الإدارة المدرسية ثم الماجيستير والدكتوراه

في “العلاقات الإنسانية وفي الإدارة المدرسية استناداً إلى السيرة النبوية

جُلّ حياته في التربية والتعليم معلماً و وكيلاً وناظراً ومديراً بمدارس المدينة المنورة بالإسكندرية.

* رئيس مجلس إدارة مدارس الجزيرة الخاصة.

* رئيس مجلس إدارة المركز العلمي للإستشارات والتدريب والدراسات التربوية.

*متخصص في مجال الإدارة المدرسية وتأسيس المدارس الخاصه ونظمها التعليمية والإدارية والتربوية .

*متخصص في مجال العلاقات الإنسانية عامة والعلاقات الأسرية والزوجية وتربية الأولاد خاصة

* له اهتمام بالعمل الطلابي منذ كنت أميناً للجنة الاجتماعية بمدرستي مصطفى كامل الثانوية 1976,, ورئيسا لاتحاد طلاب الجامعه ووأميناً للجنة الثقافية العليا بالجامعة وعضواً باتحاد طلاب الجمهورية 1978 .

 

 

*تأجيل هزليتي أحداث حلوان والوراق لـ3 و12 يناير

أجلت محكمة جنايات شمال القاهرة، الانقلابية الدائرة 15، محاكمة 9 من أنصار الشرعية من بينهم 8 غيابي والطالب محمود عاطف عبد الناصر طالب 18 عامًا في القضية المعروفة إعلاميًا بأحداث حلوان لجلسة 3 يناير القادم لسماع الشهود.

ولفقت نيابة الانقلاب لـ9 من أنصار الشرعية بحلوان عدة تهم منها الانضمام لجماعة إرهابية والسعي إلى تعطيل الحكم بأحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحريات الشخصية والحقوق العامة للمواطنين، وكذلك الإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي.
كما أجلت محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار معتز خفاجي، جلسة محاكمة 19 من أنصار الشرعية في القضية المعروفة إعلاميًّا بأحداث الوراق والتي وقعت في إلى ذكرى 25 يناير لجلسة 12 يناير لسماع الشهود.

ولفقت نيابة الانقلاب للوارد أسماؤهم في القضية الهزلية عدة تهم منها التجمهر واستعراض القوة، وحيازة أسلحة ناريه والتعدي على الممتلكات العامة والخاصة، وترويع المواطنين.

 

 

*الشوبكي يطعن لإلغاء فوز أحمد مرتضى منصور

تقدم المحامى بالنقض عصام الإسلامبولى، بطعن على نتائج دائرة الدقى والعجوزة أمام محكمة النقض وكيلا عن المرشح الخاسر عمرو الشوبكى، مطالبا بإلغاء نتائج الدائرة وبطلان الانتخابات فيها

وقدم الإسلامبولى الطعن ضد رئيس اللجنة العليا للانتخابات بصفته، مطالبا بإبطال جولة الإعادة من المرحلة الأولى للانتخابات البرلمانية 2015 بالدائرة الحادى عشر ومقرها قسم شرطة الدقى والعجوزة فى الانتخابات التى جرت يومى 27- 28 /10 2015 وما ترتب عليها من آثار

واستند الإسلامبولى فى طعنه إلى المادة (107) من الدستور التى تعطى محكمة النقض اختصاص الفصل فى الطعون الانتخابية وصحة العضوية

وحصل برلمانى” على نص الطعن الذى قدمه عمرو الشوبكى إلى محكمة النقض لبطلان الانتخابات بالدائرة، حيث ذكر الطعن أربع وقائع للطعن وأسبابه، أبرزها ما ذكره من أن الانتخابات شابها مخالفات صارخة للقانون وتتضمن مخالفات لأحكام قانون تنظيم مباشرة الحقوق السياسية رقم 45 لسنة 2014 وفقا لنصوص المواد من المادة 24 إلى المادة 37 من القانون المشار إليه

كما ذكر الطعن أن اللجنة العليا للانتخابات تجاهلت التظلمات التى تقدم بها الشوبكى، والتى رصد بها بأرقام اللجان الانتهاكات والمخالفات التى ارتكبها منافسه الفائز فى الدعاية الانتخابية والتى من بينها تقديم رشاوى انتخابية، بحسب ما جاء فى الطعن، كما تجاهلت اللجنة طلبه أيضا بإعادة تجميع الأصوات باللجان العامة

جدير بالذكر أن المادة 107 من الدستور أعطت لمحكمة النقض حق الفصل فى صحة عضوية أعضاء البرلمان وتعتبر أحكامها نافذة فور صدورها.

 

 

*الانقلاب يستجدي شحنة “رز” جديدة من السعودية لإنقاذه قبل 25 يناير

قالت وزيرة التعاون الدولي سحر نصر، اليوم الاثنين: إن نظام الانقلاب يعاني من أزمة عملة، ويتفاوض حاليًا مع السعودية للحصول على منح وقروض ووديعة جديدة ومشروعات استثمارية لإنقاذه قبل الذكرى الرابعة لثورة 25 يناير.

تأتي تصريحات الوزيرة قبل يوم من لقاء رئيس الوزراء شريف إسماعيل مع ولي ولي العهد ووزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان ووفد سعودي رفيع المستوى.

ونقلت “رويترز” عن وزير التعاون قولها إنه يتم إجراء مفاوضات مع السعودية للحصول على منح ووديعة جديدة.

وكانت مصر والسعودية أصدرتا في يوليو ما سمي بإعلان القاهرة؛ حيث تعهدتا بالعمل معًا في قضايا الدفاع وتحسين التعاون الاستثماري والتجاري.

وقدمت السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت دعمًا للاقتصاد المِصْري بشكل علني بنحو 23 مليار دولار، في صورة شحنات نفطية ومنح نقدية وودائع بالبنك المركزي، لمساعدة مصر بعد انقلاب يوليو 2013 .

ولم تخض الوزيرة في أي تفاصيل عن حجم المنح أو الوديعة أو القروض أو قيمة المشروعات، لكنها ذكرت الليلة الماضية في تصريح لقناة تلفزيونية أن جزءًا من المنح سيكون في شكل منتجات بترولية.

وفي مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي -الذي عقد في مارس- تعهدت السعودية بمبلغ 4 مليارات دولار لمِصْر في صورة ودائع ومشروعات استثمارية، وتلقت مِصْر بالفعل ملياري دولار في صورة ودائع في إبريل.

وأضافت نصر للقناة التلفزيونية: “المبلغ المتبقي من شرم الشيخ مليارا دولار، نحن نتحدث (مع السعودية) عن مبلغ أكبر ومساعدات أكثر خلال الفترة المقبلة.”

 

 

*زوجة أحد معتقلى العقرب زوجى يعانى من جلطة بسبب الإعتداء عليه

قالت زوجة المعتقل طارق قطب الشحات وهو من كفر حكيم بكرداسة ،و المعتقل بسجن العقرب شديد الحراسة بعنبر H4 أن زوجها تعرض للإعتداء بالضرب من ضباط السجن واصيب بجلطة فى نصفه الايسر ونقل على مستشفى القصر العينى.

وتضيف زوجها يبلغ من العمر 33عام معتقل منذ أكثر من عامين على قضية إنضمام للإخوان وبعد إعتقاله لفقوا له أيضا قضية تسمى خلية الصواريخ .

وتؤكد أن زوجها يتعرض للقتل فى محسبه.

 

 

*السويس.. استمرار اعتصام عمال قناة السويس لليوم السابع

واصل عمال ترسانة السويس، اليوم الإثنين، اعتصامهم في بورتوفيق لليوم السابع داخل مقر عملهم؛ للمطالبة بالانضمام لكادر هيئة قناة السويس، طبقًا لقانون الهيئة.

وقال عمال الترسانة في بيان لهم اليوم، أن مطالبهم قانونية وشرعية، مؤكدين عدم فض اعتصامهم قبل صدور قرار بأحقيتهم للانضمام لكادر هيئة قناة السويس ماليًّا، وصرف كل مستحقاتهم، ووضع رؤية واضحة لتطوير شركة الترسانة والشركات الستة الأخرى التابعة للهيئة، وتقدم خدمات ملاحية من أجل أن تكون إضافة للهيئة.

وأكدوا أن مطالبهم مشروعة وقانونية وتطوير الهيئة سوف يعم بالنفع على جميع العمال وإزاحة الفاسدين من رؤساء القطاعات والمديريين.

وكان قد اعتصم عمال شركتي القناة للموانئ والتمساح للسفن بالإسماعيلية التابعين لهيئة قناة السويس يوم الأربعاء الماضي، بمقر الشركات وبالورش المركزية احتجاجًا على عدم زيادة ميزانية الشركات السبعة التابعة للهيئة، وعدم تمتعهم بالامتيازات المالية والإدارية والاجتماعية للعاملين بهيئة قناة السويس، مطالبين بالضم للهيئة ومساواتهم مع العاملين بها في كل الامتيازات.

وقال جلال الجيزاوي، ناشط عمالي أحد العاملين بشركة القناة للموانئ بأن شركتي التمساح لبناء والسفن وشركة الموانئ أعلنتا انضمامهما لاعتصام شركات ترسانة السويس، والإنشاءات البحرية والبورسعيدية الذي بدء منذ أمس الثلاثاء للمطالبة بتحسين أوضاع عمال الشركات التابعة للهيئة ومساواتهم بالعاملين بهيئة قناة السويس.

وأضاف أن الشركات الـ5 التابعة للهيئة بكل من محافظات القناة الثلاثة قد قررت الدخول في اعتصام بعد أن تم الإعلان عن ميزانية الشركات أول أمس وفوجئنا بعدم زيادتها بعد أن تلقينا وعود عديدة من المسؤولين بالهيئة ومن الفريق مهاب مميش بزيادة ميزانية الـ7 شركات التي لم تزد منذ عام 2009، فضلاً عن عدم صرف الـ10% التي أقرتها الحكومة منذ شهر يونيو الماضي وحتى الآن.

وأردف: “مطالبنا هي الانضمام لهيئة قناة السويس، أو أن يكون لنا كادر مالي وإداري مساوٍ للعاملين بالهيئة، خاصة أننا حاولنا التفاوض مع مسؤولي الهيئة لعرض مطالبنا، لم يتم الاستجابة لنا وقررنا الدخول في اعتصام”. 

وأشار إلى أن عمال الشركات التابعة للهيئة أعلنوا الدخول في اعتصام من الثامنة صباحا وحتى الـ 2 ظهرًا لمدة 3 أيام، وفي حالة عدم الاستجابة لمطالبنا سيتم التصعيد باعتصام مفتوح طوال اليوم بمقر الشركات.

 

 

*سد النهضة.. السيسي يعود لحلول “مرسي” والتهديد بالحرب بعد “خراب مالطا

الحل العسكري في عهد مرسي لم يكن مكلفًا لأن السد كان في بداية البناء ولكن تكلفته حاليًا باهظة بعد بناء 50% من السد

كلما تراخى نظام السيسي كلما أصبح هذا الخيار العسكري أو مجرد التهديد به بلا قيمة إستراتيجية

قبل انقلاب السيسي العسكري، بأيام، قال الرئيس محمد مرسي عن سد النهضة الأثيوبي: “إن نقصت مياه النيل قطرة واحدة فدماؤنا هي البديل”، واعتبر “أن جميع الخيارات مفتوحة في الدفاع عن حصة بلاده من مياه النيل في مواجهة سد النهضة الذي تبنيه إثيوبيا على النهر”، لكنه استدرك قائلا: “لسنا دعاة حرب.. ولكننا لا نسمح أبدا أن يهدد أمننا مائيا كان أو غير ذلك“.

وقد أطلقت أبواق الانقلاب الإعلامية حينئذ العنان لبرامج التوك شو والصحف للسخرية من تهديدات الرئيس مرسي لإثيوبيا، وكان البناء في السد قد بدأ لتوه، وكان “الحل العسكري” غير مكلف سياسيا وعسكريا حينئذ لو كان قد تم اللجوء له أو التهديد به فقط لوقف البناء، على هو الحال عليه الآن بعد بناء 50% من السد.

فلم يكف السيسي بالصمت على ما تفعله إثيوبيا والدخول في شرك الخداع والتسويف، ولكنه خرق الإجماع المِصْري لأول مرة فيما يخص قبول بناء سدود على منابع نهر النيل، ووقع وثيقة الخرطوم الشهيرة في مارس 2015 التي أعطت إثيوبيا حق بناء السد، لهذا قال رئيس وزراء إثيوبيا هيلا ميريام ديسالين إن «الرئيس محمد مرسي كان بمثابة عقبة أمام استكمال السد، إلا أن الأمور باتت أكثر مرونة في وجود عبد الفتاح السيسي».

الآن عاد نظام السيسي ليوعز لأبواقه الإعلامية بإعادة إنتاج خطاب الرئيس مرسي عبر مانشيت وأخبار تحذر إثيوبيا من الحل العسكري، وسط تجاهل إثيوبي للتهديدات المِصْرية لأنها جاءت بعد خراب مالطا وتجاوز الخيط الرفيع بين قوة التهديد العسكري الإستراتيجية قبل البناء وغياب مصداقية مِصْر بعد اكتمال نصف البناء.

ويقول خبراء عسكريون: إن الخيار العسكري الآن بات مكلفا، وكلما تراخى نظام السيسي في التعامل مع الأمر الواقع الذي فرضته عليه إثيوبيا بموافقة منه كلما أصبح هذا الخيار العسكري أو مجرد التهديد به بلا قيمة إستراتيجية؛ لأن أي ضربات للسد بعد بنائه لن تهدمه بسهولة، فضلا عن أن احتمالات ضربه وهو ممتلئ بالمياه تعني غرق السودان وأجزاء من جنوب مصر.

الحل العسكري غير مطروح!

ونشرت صحيفة “الوطن” الاثنين 14/ 12 تقريرًا عن “سيناريوهات مصر لـ«ضرب» سد النهضة” وضح أنه ضمن هذه الحملة الإعلامية لتهديد إثيوبيا؛ حيث اكتفى بنقل تصريح ناعم على لسان اللواء أركان حرب سمير بدوي، المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية العليا، يشدد على أن مصر تسعى لتحويل «خصومها» لـ«أصدقاء» عبر العمل على المصالح المشتركة لتلك الدول.

وشدد على أن مصر تحل خلافاتها مع الدول الإفريقية والعربية عبر المفاوضات، وأن «الحل العسكري» غير مطروح على الإطلاق، على عكس عنوان الصحيفة المثير!، بينما كانت نفس الصحف تنتقد قول سياسيين خلال لقاء علني مع الرئيس مرسي أنه يجب ضرب سد النهضة لو لم تستجب إثيوبيا ما أثار قلقا إثيوبيا بعكس الوضع الآن؛ حيث الاستهزاء والتقليل من احتمالات ضرب مصر للسد.

نفت مصر ما نسب إلى وزير خارجية إثيوبيا بأنه قال إن “مصر أضعف من أن تدخل في حرب مع إثيوبيا”، على خلفية أزمة سد النهضة بين البلدين، وقالت إن تصريحات الوزير الاثيوبي مفبركة ولم يقلها، ونوهت لمطالبتها الصحيفة المصرية التي نشرت هذا الخبر باعتماد “الدقة“.

وسبق أن نفى المستشار أحمد أبو زيد -المتحدث باسم وزارة الخارجية، نوفمبر الماضي- صدور أي تصريحات من تادرس أدناهوم، وزير الخارجية الإثيوبي، بشأن “ضعف مصر وعدم قدرتها على الدخول في أي حرب مع أديس أبابا“.

وقال «أبوزيد» إن “بعض الصحف المصرية نقلت تصريحات منسوبة إلى وزير خارجية إثيوبيا نقلاً عن جريدة إثيوبية أسبوعية تصدر باللغة الأمهرية، وفور متابعة وزارة الخارجية المصرية لما نشر في هذه الصحيفة تم التواصل مع الصحف المصرية للتأكد من دقة تلك التصريحات“.

ونسبت صحيفة مصرية خاصة، لـ “أدهانوم”، أنه شن هجومًا على نظيره المصري السفير سامح شكري بعدما قال، وفقًا لما نشر بالخطأ نقلا عن صحيفة “أديس أدماسالإثيوبية الحكومية، “أن مصر لديها أوراق ضغط تستطيع استخدامها ضد حكومة أديس أبابا“.

وأن “أهادنوم” رد علي شكري قائلًا: “مصر أضعف من أن تدخل في حرب مع إثيوبيا فصراعاتها الداخلية وفقرها الاقتصادي والإرهاب في سيناء هي أولويات حروبها، أما سد النهضة فالجانب المصري يعلم تمامًا أنه وافق على كافة الاتفاقيات الخاصة بسد النهضة لكنه يظهر عكس ذلك خلال وسائل الإعلام الخاصة بالمصريين“.

وقال حسام مغازي وزير الري: إن إجمالي أعمال البناء في سد النهضة من إنشاءات عامة بلغ 48% أما بالنسبة لهيكل السد الذي سيتم فيه تخزين المياه فإن نسبة البناء لم تتجاوز 20%، وإنه سيتم خلال الاجتماع السداسي المقبل بحث وضع آلية لمتابعة عمليات البناء على الأرض لطمأنه الجانب المصري بالتنسيق مع الأشقاء في إثيوبيا بما لا يتعارض مع الدراسات الفنية، ولا يمس سيادة الدولة، خاصة أنه موضوع في غاية الحساسية والدقة.

وتدور خيارات والبدائل أمام مصر مستقبلا فيما يخص التعامل مع ملف سد النهضة في أربعة خيارات هي: سحب الاعتراف بوثيقة السد التي وقعها السيسي في أول اجتماع لبرلمان السيسي لحفظ ماء وجهه/ تدويل القضية واللجوء لمحاكم دولية أو الامم المتحدة/ الاستمرار في المفاوضات عبر خارطة طريق جديدة أو اللجوء إلى عمل عسكري أو التهديد به كحلّ أخير.

الحل الأول: سحب موافقة السيسي

الحل الاول المطروح حاليا، هو سحب السيسي موافقته على وثيقة سد النهضة التي ورطت مصر في قبول بناء السد واعطته له شرعية دولية، ولحفظ ماء وجه السيسي سيكون الحل هو عرض الاتفاقية على برلمان السيسي الجديد مع تعليمات برفضها بواسطة “حزب السيسي” الذي شكله سيف اليزل باسم “في حب مصر” وأصبح “دعم الدولة المصرية“.

وقد رجح هذا الخيار الخبير المائي المصري أستاذ الموارد المائية بجامعة القاهرة، نادر نور الدين، عبر إعادة عرض موافقة السيسي على اتفاقية بناء سد النهضة، على البرلمان المزمع عقده نهاية الشهر الجاري، وسحب الموافقة المصرية، إذا لم توافق أثيوبيا، على توقيع اتفاقية قانونية، وتعهد كتابي جديد يتضمن تقديرات بحصة مصر المائية اليومية والسنوية من هذا السد.

وأوضح نور الدين، أن البرلمان حال انعقاده من حقه دستوريا مراجعة الاتفاقيات كافة، ووقتها في ظل استمرار أثيوبيا في تأزيم مفاوضات السد، يقوم النواب بسحبها وبدء مباحثات جديدة على هذا الأساس، وبدء تدويل القضية.

ووقع السيسي مع أثيوبيا والسودان في مارس الماضي، وثيقة إعلان مبادئ سد النهضة في العاصمة السودانية الخرطوم، وافق بموجبها على استكمال اثيوبيا إجراءات بناء السد مع إقامة دراسات فنية لحماية الحصص المائية، وظهر في مؤتمرات صحفية ليبرر البناء الاثيوبي ويتحدث عن تفكير مصر في بدائل للبحث عن ماء بدل الذي سوف تسحبه أثيوبيا لتخزين وملء السد!

ثانيا: خارطة طريق جديدة تبقي على السد

الحل الثاني هو استمرار التفاوض وتضييع الوقت مع الاثيوبيين الرافضين للحلول السياسية التي تتضمن وقف البناء لحين الانتهاء من الدراسات الفنية التي تبين أضرار السد. وقد أشارت مساعد وزير الخارجية الأسبق للشؤون الإفريقية، السفيرة منى عمر، لاستمرار مسار المفاوضات عبر ما سمي “خارطة طريق” جديدة وواضحة.

وقالت عمر: “سنصل لحل عبر المفاوضات ونحن نمضي على الطريق الصحيح، رغم ما أثير من فشل الجولة الأخيرة (اجتماع سداسي الخرطوم)، لكن بداية على الطريق الصحيح”، مشيرة إلى أنه بدا هناك خارطة طريق جديدة توضح فيها مصر شواغلها عبر تدخل سياسي ومواقف حازمة.

ويقول خبراء سياسيين أن هذا الحل معناه السير في نفس المسار الفاشل الحالي الذي أوصل البناء في السد الي 50% دون أي حلول فعلية.

ثالثا: التحكيم الدولي

وهو خيار العاجز الذي لن يجدي وقد يساعد إثيوبيا على إكمال البناء وفرض أمر واقع على غرار التهويد الصهيوني في القدس، الذي لم تفلح قرارات مجلس الأمن في منعه بعدما أصبح أمرا واقعا، ويعطي إثيوبيا الوقت اللازم لإكمال البناء.

فخيارات الوساطة الدولية والتوجه إلى المحكمة الدولية، أو مجلس الأمن، طرق متدرجة قد تسلكها مصر، ولكنها سيزيد من عمر المفاوضات أعوامًا أخرى.

ويقول أستاذ القانون الدولي، الدكتور محمد عطا لله، في تصريحاته لموقع “مصراويإنه في حالة فشل المفاوضات يجب أن تتحرك مصر تجاه محكمة العدل الدولية للحفاظ على حقوقها التاريخية في مياه النيل.

وأشار عطا لله إلى أنه إذا توجهت مصر وحدها إلى محكمة العدل الدولية دون موافقة إثيوبيا، سيكون رأي المحكمة استشاريًا، ولكنه أيضًا سيُؤثر بشدة على موقف إثيوبيا قانونيًا، موضحًا أن مصر لديها اتفاقيات موقعة من بريطانيا العظمى تضمن حصصها في مياه النيل، وهذه الاتفاقيات تورث وبالتالي إثيوبيا ملتزمة بها“.

ويشير أستاذ القانون الدولي، لطريق أخر هو الطريق إلى مجلس الأمن، المدعوم بالاتفاقيات الدولية التي تقر حقوق مصر في مياه النيل، ولكن كل هذه حلول طويلة الأجل لن تمنع أثيوبيا من البناء الذي سيكون اكتمل ويحتاج للتدشين وفرض أمر واقع.

رابعا: الحل العسكري

وهو الحل الذي هدد به ضمنا الرئيس محمد مرسي وكان فعالا لإجبار اثيوبيا على وف البناء، ولكن الانقلاب العسكري والفوضى التي تشهدها مصر منذ ذلك الحين، ثم موافقة السيسي على البناء بشيك على بياض دون مقابل ملموس، أعطت الإثيوبيين الفرصة الذهبية للاستمرار في البناء دون عواقب والانتهاء من 50% منه.

ويقول أستاذ القانون الدولي، الدكتور محمد عطا لله: إن سيناريو التدخل العسكري “ضعيف“.

ويتوقع اللواء طلعت مسلم -الخبير العسكري والاستراتيجي- أن يكون العمل العسكري هو الحل الأخير في مواجهة أزمة سد النهضة، ولا يمكن استبعاده نهائيا، حسب قوله.

ولكن “مسلم” ينوه لأن “العمل العسكري ليس بالضرورة توجيه ضربة عسكرية، ولكنه أمر يخضع للجهة العسكرية والقيادة السياسية لتحديده“.

وتابع: “الأمر لا يحتاج لتلويح مصري بعمل عسكري تجاه سد النهضة، الذي دخل مرحلة صعبة لأنه إذا كان الخيار بين الموت عطشا والموت حربا، فالأمر ليس صعبا وقتها”، داعيا إلى تفهم حقوق المصريين في مياه النيل.

ويقصد بالعمل غير العسكري المباشر هنا على الأرجح، عمل تقوم بها قوة استخبارية خاصة لتخريب عمل السد على غرار ما فعلته مصر من قبل بتفجير الحفار الإسرائيلي الشهير في 28 مارس 1968 في أثناء توقفه في أبيدجان عاصمة ساحل العاج.

وتقول مصادر سودانية إن تأجيل مفاوضات سد النهضة الإثيوبي، لعقد اجتماع سداسي جديد ما هو إلا ترحيل للقضايا العالقة بين مصر والسودان وإثيوبيا، التي ستظل تفرض نفسها على مستقبل العلاقات المائية بين الدول الثلاث انتظارا لحل نهائي، وأن علاقات مصر وإثيوبيا ستكون على «المحك» ما لم يتدخل قادة الدول لحل الخلافات، وإلا تحولت إلى نزاع قد يكون باكورة حرب جديدة حول المياه.

 

 

*فنكوش” انخفاض الأسعار في مصر وعود براقة وواقع أليم

اوعوا تتصوروا إنه يغيب عني ارتفاع الأسعار، أنا واحد منكم أعرف كويس الظروف الصعبة للناس، وعارف عايشين إزاي، وإن شاء الله آخر هذا الشهر هتكون الدولة خلّصت تدخلها لخفض الأسعار بشكل مناسب، واللي هيوفر طلبات الناس من السلع الأساسية الدولة، والقوات المسلحة ستفتح منافذ للسلع الأساسية، واللي عنده حاجة يصرّفها لأننا لن نسمح بزيادة الأسعار، وهنشوف تحسن ملحوظ إن شاء الله” بهذه العبارات واصل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في الأول من نوفمبر الماضي خلال الندوة التثقيفية التي عقدت بنادي القوات المسلحة، سياسة العزف على وتر “تسكين” أوجاع الملايين من فقراء المصريين بالوعود تلو الأخرى، يضاجع بها أحلامهم في حياة أفضل تارة، وانتشالهم مما هم فيه تارة أخرى، مستغلاً حالة الشحن الزائد التي تشنها أبواقه الإعلامية ليل نهار باسم الوطنية والاستقرار ومصلحة البلد، وما إلى غير ذلك من الشعارات التي حبست آهات المصريين داخل الحناجر أيامًا تلو الأخرى.

شهر واحد كانت المهلة التي أعطاها السيسي لنفسه لتخفيض الأسعار لاسيما السلع الاستهلاكية التي يحتاجها المواطن يوميًا، وها هو الشهر قد انقضى والشهر الثاني كاد أن يلحق به دون أن تتغير الأوضاع، فلازالت الأسعار تواصل ارتفاعها الجنوني ضاربة بكل الوعود والإجراءات التي تم اتخاذها عرض الحائط، دون أن يشعر المواطن بأي تحسن في مستوى الأسعار، فهل تحولت وعود انخفاض الأسعار إلى فنكوش جديد؟

وعود براقة وواقع أليم

الجميع لا ينسى تصريحات وزير التموين والتجارة الداخلية، خالد حنفي منذ عدة شهور، والتي أكد خلالها أن سعر كيلو اللحم في التموين الشهري الذي يحصل عليه المواطن، سيصل إلى جنيه واحد فقط، بينما لن يتجاوز سعر “الفرخة” 75 قرش، وقتها اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بحملات السخرية من هذه التصريحات، التي خرج الوزير بعدها ليعلن التحدى في تنفيذ هذه الوعود، وهاهي الأيام مرت لتسحب خلفها الشهور ثم الأعوام، ولم تتحقق تصريحات الوزير لا من قريب ولا من بعيد.

ولم تكن هذه التصريحات وتلك الوعود، هي الأولى في مشوار الوزير، بل هناك عدة وعود قطعها حنفي على نفسه، منذ توليه الوزارة، تبخرت جميعها في الهواء.

1- المشروع اللوجيستي للسلع الغذائية

تأتي باكورة تلك الوعود، التي قطعها الوزير على نفسه في 24 أكتوبر 2014، حيث وعد الوزير بإنشاء المركز اللوجيستي، بعد اجتماعه مع عضو مجلس إدارة غرفة التجارة والصناعة بـ”أبو ظبي”، ورئيس مجموعة آل سودين القابضة، أحمد آل سودين.

وقد تم خلال الاجتماع توقيع بروتوكول تعاون استثماري، للمشاركة في مشروع إنشاء “المركز اللوجستي العالمي للسلع الغذائية”، و”مدينة التجارة والتسوق العالمية”، التي يتولاها جهاز تنمية التجارة الداخلية بوزارة التموين، الوزير تعهد بإنشاء المشروع خلال عام لكنه حتى الآن محلك سر.

2- اللحوم السودانية

كما وعد حنفي، بخفض أسعار اللحوم من خلال زيادة المعروض، عن طريق استيراد لحوم سودانية وبرازيلية، حيث تعهد بأن كيلو اللحم السوداني لن يتجاوز 35 جنيهًا، بينما وصل سعرها الحقيقي في السوق إلى 60 جنيهًا.

3- زيادة القمح المستورد

في الوقت الذي تعهد فيه وزير التموين، بتحسن مستوى رغيف الخبز وتقليل الكميات المستوردة، وبحسب الخبراء، فإن احتياجات القطاع الحكومي من القمح تقدر بـ9 ملايين طن، لغرض إنتاج الرغيف المدعم، إلا أن هذه الكمية زادت في عهد خالد حنفي إلى 10.2 مليون طن.

وقد أرجع الخبراء هذه الزيادة إلى فساد المنظومة؛ ما سيحمل الدولة تكاليف استيراد 6.5 مليون طن على الأقل، خلال  الشهور المقبلة، بينما يستورد القطاع الخاص قمح المكرونة، وقمح الرغيف الحر، ومنتجات المخابز الإفرنجية.

4- منظومة البوتاجاز

في مارس الماضى، أعلن الوزير أنه سيتم تطبيق منظومة توزيع البوتاجاز على بطاقات التموين الذكية خلال أسابيع، مثل توزيع الخبز، لكنه سرعان ما تراجع عن تصريحاته فى أكتوبر الماضي، وقال إنه لن يتم تطبيقها هذا الشتاء، بحجة عدم اكتمال التنسيق مع وزارة البترول.

فنكوش” الوجبات الجاهزة

لم يجد الوزير أمامه، بعد هذا الفشل الذريع في ضبط الأسعار في السوق، إلا الدفع بكميات كبيرة من السلع في المجمعات الاستهلاكية، في صورة وجبات متكاملة، تحت مسمى “كون وجبتك”، وحسب بيان الوزارة، فإن الوجبات المعلن عنها متكاملة ومتنوعة يوميًا، وغير مطهية، وتكفي 4 أفراد، ويتراوح سعرها ما بين 20 و30 جنيهًا، حسب نوعية الوجبة، ولكن المستهلكين اكتشفوا لاحقًا أن هذه الوجبة، ما هي إلا وعد من زمرة الوعود الخادعة للوزير، حيث اتضح لهم أن الوجبة غير كاملة في معظم المجمعات الاستهلاكية، كما تقوم بعض المجمعات ببيعها بأسعار أعلى من الحقيقية.

وحسب شهادة مواطنين، فإن ما تم الإعلان عنه من قِبل الوزارة، شيء والواقع شيء آخر، وذلك إما أن تكون الوجبات ناقصة عن المعلن عنه في بيان الوزارة، وإما أن تكون أسعار الوجبة في المجمع الاستهلاكي أعلى من سعرها الحقيقي في السوق.

رنده الجبالي، معيدة بالجامعة، قررت أن تخوض التجربة بنفسها، فتوجهت إلى مجمع “نيو ماركت” الدقي، حيث اشترت وجبة تتكون من: (كيلو بطاطس، كيلو أرز، ودجاجة وزن كيلو) بسعر 30 جنيهًا، مع أنها في بيان الوزارة تحتوي أيضًا على طماطم وصلصة وسمن، الغريب أن الموظف قال: “هي دي وجبة الوزارة”، وأكد أن المجمع الاستهلاكي لا توجد به سوى هذه الوجبة فقط، في حين أن الوزارة أعلنت عن حوالي 6 وجبات مختلفة (أسماك، لحوم، دواجن، أجزاء دواجن، كبدة، وباشميل).

وفي بيان لمقارنة الأسعار المعلن عنها في وجبة الوزارة، وبين سعرها الحقيقي في السوق، تبين أن هناك فارق في الأسعار لصالح وجبة الوزارة، وهو ما يدفع إلى التساؤل: هل تلك الوجبات لتخفيف العبء عن كاهل المواطن أم لزيادة أعبائه؟ ثم السؤال الآخر الذي يطل برأسه يبحث عن إجابة: هل الحكومة تخدع المواطن بالأسماء البراقة والعناوين الجذابة، كون تلك الوجبات متكاملة وغنية ومتنوعة، ولا يتجاوز سعرها 30 جنيهًا؟

لا علاقة لنا بالأسعار العالمية

من جانبه، أكد الخبير الاقتصادي الدكتور مصطفى النشرتي، أن ارتفاع الأسعار في مصر بات يمثل ظاهرة معضلة، في ظل عقم الحلول العملية والإدارية التي يجب أن تتبعها الدولة، مشيرًا أن ما يحدث الآن في مصر من ارتفاع الأسعار، يعد سابقة لم تحدث من قبل خلال العقود الماضية، إذا ما تمت مقارنتها بالقيمة الشرائية للجنيه مقابل الدخول التي يحصل عليها المواطن، وأضاف النشرتي، أن ارتفاع الأسعار في مصر لا علاقة له بارتفاع أسعار السلع عالميًا، كما يعزف الإعلام المحلي، مؤكدًا أن معظم السلع العالمية، قد انخفض سعرها في الآونة الأخيرة إلا في مصر، مرجعًا ذلك إلى وجود وسطاء بين الحكومة والتجار، وهي شركات الأغذية التي تتحكم في الأسعار، مطالبًا بضرورة قضاء الحكومة على ظاهرة الوسطاء، التي تسهم في تعدد العمولات، وبالتالي ترتفع الأسعار، ويؤكد الخبير الاقتصادي، أن خفض الأسعار لن يتم بدون تفعيل دور الأجهزة الرقابية، وعلى رأسها جهازي حماية المستهلك، والمنافسة، وتفعيل دورهما في مواجهة الممارسات الاحتكارية بالأسواق.

سياسات فاشلة و”اشتغالة” للمواطنين

وفي السياق نفسه، قال أحمد النجار، الخبير الاقتصادي بمركز الدراسات السياسية والإستراتيجية، ورئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام، إن توجهات الحكومة في معالجة ارتفاع أسعار السلع بطرح وجبات متكاملة، بأسعار يبدو للبعض من الوهلة الأولى أنها رخيصة، إذ لا تتجاوز 30 جنيهًا كما يقول بيان الوزارة، غير مجدية، وأضاف النجار، أننا لو سلمنا بأن الوجبة المتكاملة بـ 30 جنيهًا، إذًا الفرد يحتاج يوميًا إلى ثلاث وجبات أي ما يعادل 90 جنيهًا على أقل تقدير، فلو هناك أسرة بها خمسة أفراد تحتاج يوميًا إلى 450 جنيهًا، فهل هذا تخفيف عن أعباء المواطن؟ وهل يمتلك المواطن 450 جنيهًا يوميًا للإنفاق على طعامه فقط؟

وتابع الخبير الاقتصادي بمركز الدراسات السياسية والإستراتيجية: يجب على الحكومة اتخاذ إستراتيجية أخرى، لتهدئة الشارع ومحاربة الغلاء، بتوفير السلع بشكل أكبر في الأسواق وبأسعار منخفضة، بدلاً من حصرها في محافظات وإغفال محافظات أخرى، مؤكدًا أن الحملة الإعلامية التي تقوم بها الوزارة لهذا القرار، غير مفيدة ولن تبيض وجه الحكومة أمام الناس؛ لأنه سينكشف الأمر سريعًا أمام المستهلك، الذي يشتري الوهم من الحكومة.

من جانبه، قال الدكتور صلاح الدين فهمي، أستاذ الاقتصاد بجامعة الأزهر، إن الحكومة تتحمل أعباء تقديم السلع بأسعار منخفضة، في المجمعات الاستهلاكية الخاصة بها في بعض المناطق، ولكنها لا تملك إجبار التجار على تقديم سلعهم بأسعار مماثلة، وأضاف فهمي، أن انخفاض الأسعار في شهر أو شهرين درب من دروب الخيال، ولكن الأمر سيستغرق بعض الوقت، حتى يشعر المواطن بتحسن، مؤكدًا على ضرورة أن تحصل الدولة على السلع من المنتج أو المزارع بشكل مباشر، ومن ثم تقليل عدد الوسطاء، الأمر الذي يساهم بشكل كبير في تخفيض الأسعار، من خلال تخفيض هوامش الأرباح التي يفرضها كل وسيط.

أما الدكتور أحمد حنفي، الخبير الاقتصادي، فكان له رأي آخر، حيث وصف بيان الوزارة بـ الاشتغالة”، نظرًا لبعده التام عن الواقع، على حد قوله، وأضاف حنفي، أن هذه القرارات يستفيد منها فئة قليلة من سكان المدن والحضر فقط، أما المناطق العشوائية والأقاليم فهم بعيدون تمامًا عنها، لأنه ببساطة لا توجد بها مجمعات استهلاكية، وهم الفئة المستهدفة في الأساس لمثل هذه القرارات، مما يجعل هذه الإجراءات غير عادلة.

المواطنون: “بيثبتونا

المواطنون دومًا هم النبض الحقيقي والترمومتر الأكثر دقة، لقياس المؤشرات الاقتصادية، فبينما الحكومة بقراراتها وسياساتها وتوجهاتها في واد، يجد المواطن نفسه بآلامه وجراحه في واد آخر، وهو ما تجسد في زيادة معاناة المواطنين جراء ارتفاع الأسعار، ليل نهار، في الوقت الذي تعزف فيه الحكومة من خلال أبواقها الإعلامية على وتر انخفاض الأسعار، وأنها باتت بمتناول الجميع، وما إلى غير ذلك من التناقض الذي بات يمثل عقيدة متأصلة لدى الكثيرين من نجوم برامج “التوك شوز” في مصر.

شريف عبود، موظف، يؤكد أن الأسعار دومًا في تزايد، ومن يقول إن هناك انخفاضًا فليأتي لنا في منطقة العمرانية، ليشاهد الأسعار الحقيقية، وحين نعترض على زيادة الأسعار، وأنها أعلى مما هو معلن عنه في الإعلام، يرد التجار: ياريت لو عندهم بالأسعار دي، ييجوا هنا واحنا نشتريها منهم ونبيعها بنفس سعرها، ويضيف شريف أن راتبه الشهري لا يتجاوز 1500 جنيه ويعول طفلين، في الوقت الذي يصل فيه كيلو اللحم إلى 75 جنيهًا، على أقل تقدير، فضلاً عن أسعار الخضروات “النار”، متسائلا: “لو الدولة مش عاوزانا نعيش يموتونا أحسن“.

أما مسعد السيد، مرشد سياحي، أشار أنه بعد الأزمة الأخيرة التي مني بها قطاع السياحة، لم يجد عملاً، وبات عاطلاً الآن دون دخل شهري، وتساءل: وجبة الغداء وحدها لي ولأسرتي المكونة من 4 أفراد تتجاوز الـ 100 جنيه، عبارة عن كيلو لحم وأرز وخضار، فكيف أقضي بقية الشهر، وأنا الآن لا حول لي ولا قوة، مشيرًا أن ما يشاع عبر الإعلام من انخفاض للأسعار وتدخل الحكومة لتخفيف الأعباء عن المواطنين، كله كلام في كلام، وأن الحكومة لا يهمها المواطن في المقام الأول ولا الأخير، ثم اختتم حديثه بجملة واحدة “الدولة عاوزانا إما نسرق وإما نموت“!

 

 

*مِصْر في ذيل مؤشر”التنمية البشرية”.. و”إسرائيل” في المقدمة

كشف تصنيف الأمم المتحدة الصادر، اليوم الاثنين، حول “مؤشر التنمية البشرية” لعام 2015، عن احتلال مِصْر تحت حكم العسكر للمركز الـ108 من بين 188 دولة، في حين حل الكيان الصهيوني في المركز الـ18، وقطر بالمركز الـ32، والسعودية بالمركز الـ39.

ويتعلق هذا المؤشر بقياس مستوى التعليم والأمية والمستوى المعيشي في مختلف أنحاء العالم، ويصنف الدول من ناحية التقدم الاقتصادي والثقافي والصحي.

ووفقًا للتصنيف، فقد احتلت النرويج المركز الأول، بينما جاءت النيجر في ذيل قائمة الدول الـ188، في حين احتلت لبنان في المركز الـ67، وجاءت إيران في المركز الـ69، وحلت فلسطين في المركز 113، والعراق في المركز الـ 121، بينما حلت سوريا في المركز الـ134، بينما احتلت اليمن المركز الـ160.
وحصل الكيان الصهيوني على تصنيف أعلى من معظم دول الاتحاد الأوروبي، فيما سبقتها فقط 6 دول من بين الـ28 دولة بالاتحاد؛ وهي الدنمارك وهولندا وألمانيا وأيرلندا والسويد، وبريطانيا.
وشملت قائمة أول 30 دولة في تصنيف مؤشر التنمية البشرية أو الرفاهية للأمم المتحدة، ما يلي: (النرويج، أستراليا، سويسرا، الدنمارك، هولندا، ألمانيا، أيرلندا، الولايات المتحدة الأمريكية، كندا، نيوزيلندا، سنغافورة، هونج كونج، ليختنشتاين، السويد، بريطانيا، أيسلندا، كوريا الجنوبية، الكيان الصهيوني، لوكسمبورج، اليابان، بلجيكا، فرنسا، النمسا، فنلندا، سلوفينيا، إسبانيا، إيطاليا، التشيك، اليونان، إستونيا).

 

 

*نهب أموال الإخوان” تنفّذ التحفظ على مستشفيين

نهب أموال الإخوان” تنفّذ التحفظ على مستشفيين قال مصدر قضائي بارز بوزارة العدل بحكومة الانقلاب: إن لجنة التحفظ على أموال جماعة الإخوان المسلمين، برئاسة المستشار عزت خميس نفّذت التحفظ، الأحد، على مستشفيين ببني سويف وهما “الزهراء” و”اللؤلوة”، مشيرا إلى أن مستشفى “الزهراء” عبارة عن شركة مساهمة، ويسهم في ملكيته ما يقرب من 15 شخصًا.
وأوضح -في تصريحات صحفية- أن أصول هذا المستشفى تصل إلى أكثر من 50 مليون جنيه، ويتجاوز حجم الإيرادات الشهرية له 3 ملايين جنيه، وأن المستشفى به 40 سريرا و3 غرف عمليات و3 غرف عناية مركزة، وبها 9 أسرّة، ووحدة قسطرة قلب، ومعمل تحاليل ومركز أشعة وصيدلية.

وأضاف أن مستشفى “اللؤلوة”، يضم بها 23 سريرًا، وغرفتين للعمليات، وصيدلية ومعمل تحاليل.

وأكد أن لجنة التحفظ وإدارة الأموال قد أسندت إدارة المستشفيين إلى وزارة الصحة لتعيين مجالس إدارة جديدة بعد عزل مجالس الإدارة السابقة.

يذكر أنه بلغ إجمالى المستشفيات المتحفظ عليها من قبل اللجنة 50 مستشفى، تقوم وزارة الصحة بإدارتها والإشراف عليها.

 

 

*كيف تحولت مِصْر إلى “غسالة كبيرة” لغسيل الأموال؟

أكد رجل الأعمال محمد السويدي -رئيس اتحاد الصناعات- أن مِصْر أصبحت “غسالة كبيرة” لغسيل الأموال.
وقال”السويدى” -خلال كلمته بمعرض بافيكس-: إن الاتحاد وضع دراسة بالتشاور مع البنوك لتنظيم سوق الاقتصاد، وتفعيل خدمات الشمول المالى للسيطرة على الاقتصاد الموازى الذى يصل إلى ضعف الاقتصاد الرسمى، إضافة إلى القضاء على عمليات غسيل الأموال.

وأضاف أن تفعيل خدمات الشمول المالى يحتاج إلى إجراءات، ولكن فى الوقت نفسه إلى إجراءات صعبة، مشيرا إلى أن التعامل الإلكترونى بين الجهات الحكومية، يدفعها لوضع إطار محدد لأداء الخدمة؛ حيث إن بعض الجهات الحكومية تختلف فى أداء الخدمة.

 

 

*مِصْر تغرق في شبر مية.. صحيفة موالية للسيسي: 12 قتيلًا بسبب الأمطار

أكدت صحيفة “المصري اليوم” الموالية لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي مقتل 12 مواطنًا جراء الأمطار التي هطلت على معظم محافظات الجمهورية أمس الأحد.

وقالت الصحيفة -في المانشيت الرئيسي، في عددها الصادر اليوم الاثنين-: «الأمطار تهزم الحكومة مجددًا.. 12 قتيلاً.. تعطل المرور.. وشلل فى القاهرة والمحافظات.

وقالت الصحيفة -في متن التقرير-: «فاجأت الأمطار الحكومة مجددًا، وتسبب سوء الأحوال الجوية فى القاهرة وباقى المحافظات، الذى استمر منذ مساء السبت حتى الساعات الأولى من صباح الأحد، فى وقوع عدة حوادث أسفرت عن مصرع 12 شخصًا، بينهم 3 حكام كرة قدم، وإصابة 5، كما تسبب فى حالة من الارتباك الشديد فى حركة المرور، وتعطل مترو الأنفاق نحو 3 ساعات».

وحظي هطول الأمطار وغرق المحافظات باهتمام الصحف الصادرة اليوم الاثنين ما عدا الجمهورية، التى عالجت الموضوع في صفحات داخلية.

هذا وقد نفت اليوم السابع وقوع أي ضحايا، وأن الإسكندرية بخير، والمشكلة فقط هي تكدس في المترو.

وقد اعترفت كل الصحف الخاصة باستثناء “اليوم السابع” بفشل الحكومة في مواجهة الأمطار، بينما جاءت معالجة “الأهرام” لتتحدث فقط عن الطقس السيئ، وطوارئ بأجهزة النظافة والمرور، فيما تؤكد “الأخبار” أن مصر غرقت في مياه الأمطار.

وجاءت مانشيتات وعناوين صحف الانقلاب على النحو الآتي:

–  طقس سيئ وطوارئ بأجهزة النظافة والمرور “الأهرام”

–  مصر غرقت فى مياه الأمطار “الأخبار”

– الأمطار تهزم الحكومة مجددًا.. 12 قتيلاً.. تعطل المرور.. وشلل فى القاهرة والمحافظات “المصري اليوم”

–   أمطار فى مصر: موانئ مغلقة ومياه بالشوارع وأعطال بالمتر “الوطن”

–  ربنا ستر.. أمطرت دون ضحايا.. والإسكندرية بخير وتكدس الركاب بالمترو “اليوم السابع”

–    المحافظات تغرق فى مياه الأمطار “الوفد”

–  مصر “موحولة” فى المطر.. سيارات الشفط تجاهد لإنقاذ الشوارع من “الغرق” “الشروق”

من جانبه، حذر الدكتور أحمد عبد العال، رئيس هيئة الأرصاد، من موجة طقس سيئ تشهدها البلاد ابتداء من اليوم الاثنين حتى الخميس المقبل. وأضاف عبدالعال في تصريحات صحفية اليوم أن السحب المنخفضة والمتوسطة تتكاثر على شمال البلاد، ويصاحبها سقوط أمطار على كافة محافظات الجمهورية.  وأوضح أن الشبورة المائية غطت سماء القاهرة اليوم وصلت لحد الضباب، في عدد من محافظات الوجه البحري، في الساعات الأولى من صباح اليوم، زادت حدتها بالقرب من المسطحات المائية، وعلى الطرق الصحراوية السريعة. وحذر رئيس هيئة الأرصاد، قائدي المركبات من الشبورة المائية الكثيفة التي توجد في الصباح الباكر على الطرق الصحراوية، والزراعية، والمدن الساحلية.

وكان عدد من محافظات مصر قد تعرضت اليوم لسقوط الأمطار بسبب الطقس السيئ الذي تسببت في إغراق عدد من الشوارع والميادين العامة بكميات كبيرة من المياه.

 

عن Admin

التعليقات مغلقة