الأربعاء , 23 أغسطس 2017
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » الأخبار المحلية » سد النهضة سيغرق دلتا مصر.. الجمعة 17 مارس.. السيسي يوفر الغطاء الجوي لدعم قوات حفتر
سد النهضة سيغرق دلتا مصر.. الجمعة 17 مارس.. السيسي يوفر الغطاء الجوي لدعم قوات حفتر

سد النهضة سيغرق دلتا مصر.. الجمعة 17 مارس.. السيسي يوفر الغطاء الجوي لدعم قوات حفتر

السيسي يوفر الغطاء الجوي لدعم قوات حفتر

السيسي يوفر الغطاء الجوي لدعم قوات حفتر

سد النهضة سيغرق دلتا مصر.. الجمعة 17 مارس.. السيسي يوفر الغطاء الجوي لدعم قوات حفتر

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*مقتل سيدة مصرية برصاص جيش الانقلاب في رفح

ذكرت مصادر صحفية بشمال سيناء، أن سيدة قد لقيت مصرعها جراء إصابتها برصاص قوات جيش الانقلاب المتمركزة بمعسكر الساحة الشعبية في مدينة رفح، وذلك اثناء تواجدها في منزلها.
وأكد شهود عيان بالمدينة الحدودية، أن السيدة تدعى “غيثه حميد فراج” وتبلغ من العمر 80 عام.
وفي غضون ذلك  شنت قوات أمن شنت حملة اعتقالات عشوائية بمنطقة جامع الرفاعي، مساء الخميس، وسط مدينة العريش.
وقال شهود عيان، إن قوات الأمن كانت توقف الشباب وتجبرهم على الركوب في المدرعات دون السؤال عن هوياتهم.

 

 

*رغيف خبز وقرصين “طعمية” كل ما يتناوله معتقلي العقرب يوميا

دخل نزلاء سجن “العقرب” شديد الحراسة بطرة، في إضراب شامل عن الطعام بسبب سوء المعاملة والإهمال الطبي وسوء حالة الطعام المقدم للمعتقلين.
وأكد رؤوف عيسى، المحامي، وأحد المدافعين عن السجناء، إنه تلقى رسالة من سجن العقرب عنبر 2 أو  “h2″ تؤكد دخلوهم في الإضراب.
وأضاف أن الأكل الذي يقدم للسجناء عبارة عن رغيف عيش و٢ قرص طعمية فقط في اليوم، بالإضافة إلى إغلاق الكانتين حتى لا يجد السجناء منفذًا يحصلون منه على أي طعام إضافي، لافتا إلى أنه يتم الاستيلاء على جميع الملابس والأغطية والأدوية الموجودة بالزنازين، ومنع دخول الزيارات من الخارج سواء أكل أو أدوية أو غيره.
وأكد أن المرضى يتعرضون إلى الإهمال الطبي، وعدم صرف العلاج لهم، مما أدى إلى ازدياد سوء الحالة الصحية للمعتقلين من المرضى وكبار السن، والحرمان من التريض والتهوية والتعرض للشمس، علاوة على التهديد الدائم للمعتقلين بالتأديب والحبس الانفرادي والحرمان من الزيارات، لذلك دخل المعتقلون بدءًا من أمس في إضراب مفتوح عن الطعام

 

*أمن الانقلاب يشن حملات للاعتقال بعدة محافظات ويواصل إخفاء مواطنين

شنت ميلشيات الانقلاب عدة حملات على بيوت المواطنين فى الساعات الأولى من صباح اليوم، طالت العديد من مراكز المحافظات منها القليوبية ودمياط والأقصر والجيزة استمرارا لجرائم الاعتقال التعسفى والإخفاء القسرى للمواطنين.

ففى القليوبية قال شهود العيان أن قوات امن الانقلاب داهمت عدد من المنازل للمواطنين بعدة قرى تابعة لمركز شبين القناطر بينها قريتى الشوبك وتل بنى دميم وروعت النساء والأطفال ولم يتم الوقوف حتى الان على أعداد المعتقلين كما هو الحال بدمياط حيث شنت قوات أمن الانقلاب فى الساعات الاولى من صباح اليوم حملة مماثله استهدفت منازل المواطنين بقرية ام الرضا.

وفى الجيزة ذكر شهود العيان ان قوات أمن الانقلاب اعتقلت “عبدالرحمن محمدالطالب بالفرقة الاولي بكلية العلوم بعد مداهمة منزله فجر اليوم بأرض اللواء بالمهندسين واقتادته لجهة غير معلومة حتى الآن.

وفى الاقصر اعتقلت قوات أمن الانقلاب قوات “جابر محمد أحمد” الشهير ب”جابر الهبول” و يعمل مدير بنك مصر فرع المعاملات الاسلامية للمرة التاسعة على التوالى دون سند من القانون ضمن جرائم الاعتقال التعسفى التى تشهدها المحافظات

كانت قوات أمن الانقلاب بسجن اسيوط قد اعتقلت أمس الطالب / عمر عصام الدين عبدالحميد البخشونجي من اسنا محافظة الاقصر أثناء زياترته لشقيقه المعتقل محمد عصام وتم اقتياده لجهة غير معلومة دون إبداء اى أسباب للاعتقال .

وفى سياق ذو صلة تسيطر حالة من القلق والخوف على مصير المواطن حمدي عثمان محمود لدى أسرته منذ اختطافه بتاريخ 10 مارس الجارى من امام منزله بالسويس من قبل داخلية الانقلاب

وأكدت أسرة المختطف فى بيان نشره اليوم حزب الاستقلال عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك على رفض سلطات الانقلاب الكشف عن مصير نجلهم ولم يعرض على نيابة الانقلاب بالمخالفة للقانون وبعد البحث عنه في كافة الاقسام ومقر الامن الوطني لم يتم التوصل لمكانه ما دفعهم بالتقدم بالتلغرافات للجهات المعنية بحكومة الانقلاب

وطالب البيان منظمات حقوق الانسان بتوثيق الواقعه والتدخل لإنقاذ نجلهم ورفع الظلم الواقع عليه وإجلاء مصيره ومحاسبة كل المتورطين فى الجريمة كما حملت الاسرة داخلية الانقلاب خاصة ضباط الامن الوطني بالسويس المسئولية الكاملة عن سلامته.

 

*بيان من أسرة “رجب الجداوي” أحد المختفين قسريا

نحن أسرة رجب محمد الجداوي من محافظة كفر الشيخ مركز بلطيم نؤكد تعرضه للإختطاف على يد قوات الأمن الوطني بالقاهرة يوم الثلاثاء 14 مارس 2017 ومن ثم إقتياده لجهة غير معلومة.
ومنذ ذلك الحين لم يعرض رجب علي النيابة بالمخالفة للقانون و بحثنا عنه في كافة مراكز الشرطة وبمقر الأمن الوطني ورفضوا الإفصاح عن مكان إحتجازه في إنتهاك لأبسط معايير حقوق الإنسان المتعارف عليها.
تقدمنا بشكاوي للنائب العام والمحامي العام ولنيابات كفر الشيخ ولمجلس حقوق الإنسان وللعديد من المنظمات الحقوقية المحلية والعالمية نثبت واقعة الإخفاء القسري بواسطة السلطات المصرية ونطالبهم بضرورة التدخل لإنقاذ رجب وتمكينه من عرضه علي النيابة وإتباع الإجراءات القانونية المعروفة .
ونحمل نحن أسرة رجب الجداوي سلطات أمن الإنقلاب و خاصة ضباط الأمن الوطني بالقاهرة المسؤلية كاملة عن سلامته ونطالبهم بضرورة تطبيق القانون وعرضه علي النيابة وكذلك نطالب كافة الجهات المعنية بإتخاذ الإجراءات اللازمة لمحاسبة المتورطين في جرائم الإخفاء القسري .
أسرة المختفي قسرياً رجب محمد الجداوي – الخميس 16 مارس 2017

 

* السيسي يوفر الغطاء الجوي لدعم قوات حفتر

أصدرت سرايا الدفاع عن بنغازي بيانا أكدت فيه أنها لا زالت تحافظ علي مراكز تحصنها في محيط المنطقة التي انتقلت اليها مؤخرا بعد تسليم الموانئ لجهاز حرس المنشأت.
حيث قالت “السرايا” في بيان لها، “نحن متمركزون الآن في منطقة، بعيدا عن الموانئ، التي تعرضت للقصف من قبل الطائرات المصرية التي تم إرسالها لقصف تلك الموارد الليبية بهدف دعم حفتر.”.
وأشارت “السرايا” أيضا إلى أن قواتها سوف تستمر في عملها من أجل العودة إلى بنغازي وكسر الحصار عن الأسر المحاصرة في قنفودة، مضيفة أن المسار الحالي للأحداث يمكن أن تجعل منهم أقوى في محاربة الظلم والاضطهاد.
وأوضحت السرايا أن “هذا البيان يأتي بعد أن حققت قواتنا انتصارات كبيرة على المستويات العسكرية من خلال تحرير محطات النفط من قوى خليفة حفتر والمرتزقة من حركة التمرد السودانية حركة العدل والمساواة.”.
وأضافت، أيضا أنها حققت تقدما على المستوى السياسي، حيث اعتبرت أنها انتصرت انتصارا عظيما بتسليم محطات النفط إلى حرس المنشآت النفطية، في حين، تمكنت السرايا على المستوى الاجتماعي بتجريد حفتر من قناعه وتقديم الحقيقة للناس بأنه مجرم حرب.
هذا وكانت قوات حفتر قد استعادت محطات النفط في رأس لانوف والسدرة بعد هجوم أطلقته القوات على سرايا الدفاع عن بنغازي وحرس المنشآت النفطية بمساعدة الغطاء الجوي المصري الكثيف.

 

*50 ألف مسلم غادروا منازلهم بسيناء.. لم تُعرِهم الدولة أي اهتمام

أدان حسام توفيق محمد، عضو مجلس نواب الدم، عن شمال سيناء، تناول الاعلام المصري لنزوح الأقباط من سيناء، متجاهلا أزمة تهجير المسلمين ونزوحهم المستمرة .
مضيفا في تصريحات صحفية، اليوم، أن عدد المسلمين النازحين من سيناء يتراوح عددهم من 40 إلى 45 ألف مواطن سيناوي ، خرجوا منذ سنتين، دون أن يلقوا أي اهتمام.. بينما هرعت اجهزة الدولة لاغاثة المهجرين المسيحيين.

وكانت غادة والي، وزير التضامن الاجتماعي بحكومة الانقلاب، أكدت أن الأقباط النازحين من شمال سيناء سيعودون إلى مساكنهم وممارسة حياتهم بشكل طبيعي خلال 10 أيام، إلا أن الإجراءات الحكومية تكشف عن استمرار محنة هؤلاء إلى أجل غير مسمى.
وهو ما وصفه توفيق بالمستحيل.. وتابع: “كلام وزيرة التضامن بهدف تهدئة الرأي العام“.

وفي أواخر فبراير الماضي، استضافت محافظة الإسماعيلية 246فردًا موزعين على 54 أسرة مسيحية نازحة من مدينة العريش بشمال سيناء، وتم تسكين 105 أشخاص في بيوت الشباب بالإسماعيلية، بالتنسيق مع وزارة الشباب، و60 شخصًا بشقق سكنية أجرتها الكنيسة القبطية بعد تزويدها بالأثاث وتوفير كل ما يلزم للمعيشة بها، بينما استقبلت الكنيسة الإنجيلية 37 شخصًا.
ويأتي التهجير في اطار سياسة انقلابية لافراغ سيناء من السكان، تمهيد لمخططات صهيو أمريكية، بجعلها خالية لتأمين الكيان الصهيوني، او منحها للفلسطينيين كوطن بديل، باتفاق امريكي

 

*داخلية الانقلاب تواصل الكذب وتدعي ضبط خلية تنتمي للإخوان تخطط لعمليات إرهابية

واصلت داخلية الانقلاب ادعائتها الكاذبة على جماعة الإخوان المسلمين، حيث كان آخرها الادعاء بضبط ما أسمته “خلية إرهابية” بحي مدينة نصر في القاهرة.
وقالت الداخلية في بيان لها، لجمعة، أنها ضبطت8 مواطنين، قالت انهم من الإخوان، وزعمت أن المعتقلون كانوا يجتمعون تحت قيادة “طارق محمد مدنى رضوان”، والذي ثبت اعتقاله في فبراير 2014.
وادعت الداخلية كاذبة في بيانها، أن من تم اعتقالهم من ضمن أعضاء اللجنة الإدارية العليا للإخوان ومسئوليها بعدد من المحافظات، داخل شركة للدعاية والإعلان بمسمى «أدمير» بمنطقة مدينة نصر بالقاهرة.
وبمزيد من الكذب، حمّلت المختطفين مسؤولية مقتل مواطنة تدعى “هدى أحمدوذلك بزعم تبادل إطلاق نار معهم أثناء فرارهم من مكان اجتماعهم، حسب نص بيانهم الكاذب.
واختتم البيان بأن المعتقلين هم: محمد عبد الله عثمان إبراهيم، مواليد 18/11/1996، طالب، مقيم بمدينة الزقازيق بالشرقية، على صالح السيد على، مواليد 21/7/1984، حاصل على معهد فنى تجاري، مقيم منيا القمح بالشرقية، رضا على عبد الحميد بيومى، مواليد 5/1/1983، مهندس بترول، مقيم منيا القمح بالشرقية، طارق محمد مدنى رضوان، مواليد 30/9/1979، بكالوريوس تجارة، مقيم بمنطقة عين شمس بالقاهرة،  محمد أبو المعاطى محمد عمر، مواليد 5/10/1976، طبيب أسنان، مقيم بمنطقة النزهة الجديدة بالقاهرة، أحمد عبد المنعم محمد عبد الغنى، مواليد 21/2/1974، بمقيم مركز سمالوط بالمنيا، مسعد رياض الصادق عبد العال، مواليد 11/5/1983، حاصل على ثانوية أزهرية، مقيم منطقة الدبابات بالإسماعيلية،  هانى سيد حسن مرعى، مواليد 21/11/1997، طالب بكلية تجارة بجامعة الأزهر، مقيم بمنطقة دسوق بكفر الشيخ.”

 

* دراسة أمريكية تفضح خيانة السيسي: سد النهضة سيغرق دلتا مصر

كشفت دراسة أمريكية أن سد النهضة الإثيوبي سيكون مصدرًا لعواقب وخيمة على مصر، مع وجود توقعات كبيرة بتسببه في غرق الدلتا، عقب انطلاق العمل به رسميًا.

يأتي ذلك في الوقت الذي مازال فيه نظام الانقلاب يخفي بنود اتفاقية المبادئ التي وقع عليها عبد الفتاح السيسي، وأعطى الحق لأثيوبيا في بناء سد النهضة، دون مبرر دستوري.

وأضافت الدراسة، التي نشرها موقع “جلوبال كونستركشن ريفيو”، اليوم الجمعة، أن منسوب مياه نهر النيل سوف يقل معدل تدفقها على مصر بمعدل 25%، مقيدًا بذلك إمدادها بالمياه النقية وبالتالي قدرتها على توليد الطاقة، مشيرةً إلى أن هذه النقاط الأخيرة سبب الخلاف بين مصر وإثيوبيا، إلا أن دراسة الجمعية الجيولوجية بأمريكا، سلطت الضوء على مصدر تهديد جديد وهو أن المناطق المنخفضة التي تطل على ضفاف النيل سوف تغرق تدريجيًا.

 وأشارت الدراسة التي قام بها جين دانيال ستانلي، وبابلو إل كلمنت، إلى أن اختلاط الطمي والرواسب الطبيعية للنيل بسبب عوامل الضغط البيئي، سيؤدي إلى غرق أجزاء الدلتا التي تقع فوق مستوى مياه البحر بنهاية هذا العقد، ليطالب العلماء بضرورة وجود حل إقليمي أو عالمي للأطراف المتورطة لحل تلك القضية الحساسة. وسجل الموقع، قلق القائمين على الدراسة من تأذي السكان بشكل عام، مشيرًا إلى أن حوالي 400 مليون شخص يسكنون 10 مدن تقع على ضفاف النيل، بعضهم حاليًا يواجه خطر الغرق، علاوةً على المشاكل الكثيرة التي تواجههم سواء اقتصاديًا، سياسيًا، واحتياجاتهم من الطاقة غير المجابة حتى الآن

واستطردت، أن تربة النيل الغنية التي تكونت بصورة طبيعية بفعل تدفق مياه النيل ونقل الرواسب شمالًا من إثيوبيا لتصب في النيل الأزرق ونهر عطبرة، لا يمكن أن تغرق بهذه البساطة، مشيرًا إلى أهمية أن يتم التوصل إلى حل سلمي توافقي بين مصر وإثيوبيا، بدلًا من اللجوء للتهديد وللإجراءات العسكرية.   

 وأوضح التقرير، أنه بسبب التأثير السلبي المتزايد للبشر، فإن الدلتا لم تعد تعمل بشكل طبيعي، فأقل من 10% من مياه النيل حاليًا تصل إلى البحر، ومعظم الرواسفت ب الغنية بالمغذيات عالقة في الدلتا بسبب نظام الري، مشيرًا إلى أن المناطق المنخفضة من الدلتا ترتفع فوق سطح البحر بحوالي متر واحد، والثلث الشمالي من الدلتا تنخفض بحوالي 4 إلى 8 ملي متر في السنة، بالإضافة إلى أن الرواسب الجديدة للدلتا تتآكل بسبب أمواج البحر المتوسط.

 ونوه التقرير، إلى أنه في الوقت الذي ينخفض فيه ساحل ضفاف النيل، يرتفع منسوب مياه البحر بنسبة 3 ملي متر سنويًا، بحيث يصبح الفارق بينهم حوالي 1سم سنويًا، مشيرًا إلى أنه في الوقت الحالي وصل تسرب المياه المالحة إلى الأراضي الزراعية في وسط الدلتا، ليكشف العلماء عن أن أجزاء من سطح الدلتا ستكون تحت الماء تمامًا بحلول عام 2100.

وتابع: أنه بدون سد النهضة ستعلق مصر في مشكلة خطيرة أيضًا تتمثل في نقص حصتها من المياه، فحاليًا تغطي مصر حوالي 660 متر مكعب للشخص الواحد، وهي أقل حصة للفرد سنويًا في العالم، ومع الزيادة السكانية المتوقعة، ستواجه مصر أزمة حرجة مع نقص المياه النقية وبالتالي الغذاء.

 

*تزامنا مع عمومية الصحفيين..وقفة لأسر الصحفيين المعتقلين علي سلم النقابة

نظمت رابطة أسر الصحفيين المعتقلين، وقفة احتجاجية اليوم، على سلم النقابة، تزامنا مع انعقاد الجمعية العمومية للنقابة، للمطالبة بالإفراج عن ذويهم من الصحفيين المحبوسين.
ورفع أهالي المعتقلين لافتات يطالبون فيها بحرية ذوييهم مطالبين بإدراج حقوق الصحفيين المحبوسين على قوائم البرامج الانتخابية للمرشحين بالانتخابات.
وكان من بين أهالي المعتقلين زوجة وأطفال الصحفي حسن القباني .
وكانت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة،رفضت الأربعاء الماضي، الدعوى المقامة من حسن القباني، عضو نقابة الصحفيين، ويطالب فيها بإلغاء قرار استبعاده من كشوف انتخابات نقابة الصحفيين وإحالته للمفوضين.
وقال “القباني” في دعواه رقم 30891 لسنه 71 قضائية، إنه بتاريخ 14 فبراير الجاري تقدمت المتظلمة “زوجة القباني”، بصفتها وكيلة عن الصحفي حسن القباني، بأوراق ترشيحه لعضوية مجلس نقابة الصحفيين، وكانت جميع أوراق ترشحه كاملة طبقا لقانون النقابة.
ووتم قبول أوراق ترشحه قانونا، دون أي ملاحظة من أعضاء اللجنة، وفي يوم الإثنين 20 فبراير 2017، صدرت القائمة النهائية للمرشحين مع استبعاد اسم المرشح منها، مع العلم أنه لم يطعن أي من المرشحين الآخرين أو غيرهم على ترشحه.
واستندت الدعوى المقدمة من دفاع “القباني” إلى عدة أسباب منها أن قرار الاستبعاد من الترشح مخالفا لصحيح أحكام الدستور والقانون، والخلل في تفسير نص القانون واللائحة الداخلية لنقابة الصحفيين، وافتئات قرار الاستبعاد مع حق الإنسان في الترشح والانتخاب.

 

*داخلية الانقلاب تقتل “مواطنة” خلال مطاردة لـ8 أشخاص!

أعلنت وزارة الداخلية ضبط 8 مواطنين، زعمت إنهم من جماعة الإخوان، وحاولوا الاشتباك مع القوات الأمنية في أثناء محاولتهك الهرب، ما أسفر عن مقتل مواطنة بالخطأ بمنطقة مدينة نصر

وأشارت وزارة الداخلية إلى أنه “أثناء ضبط اثنين من المشاركين حاولوا الهرب نتج عن المطاردة مقتل المواطنة هدى أحمد محمد محمد، مواليد 2/9/1986، موظفة بإدارة مصر الجديدة التعليمية ومقيمة الزاوية الحمراء، متأثرة بإصابتها بطلق ناري بالرأس

 

* زيادة المرضى النفسيين في زمن الانقلاب.. ونصف مليون راجعوا المستفيات في ٢٠١٦

كشف تقرير رسمى صادر عن الأمانة العامة للصحة النفسية بوزارة الصحة ارتفاع عدد المرضى النفسيين المترددين على المستشفيات التابعة لـ”الأمانة” خلال العام الماضى، مقارنة بالأعوام السابقة.

وقال التقرير الصادر مساء أول أمس الأربعاء، إن عدد المرضى الذين ترددوا على مستشفيات وزارة الصحة بلغ 516 ألف حالة فى العيادات النفسية، إضافة إلى 74 ألف مريض ترددوا على عيادات علاج الإدمان، فى 2016.

وأضاف التقرير، أن إجمالى المرضى المترددين على نفس العيادات النفسية خلال عام 2015 بلغ 472 ألفاً، وفى عام 2014 كان 444 ألفا و650 مريضاً..

وحلت فئة المراهقين (13- 18 سنة) بمقدمة المترددين على العيادات النفسية بواقع 371 ألفا و775 مريضا، يليهم الأطفال حتى 12 عاما بـ31 ألفا و249 مريضا، ثم البالغون بإجمالى 27 ألفا، وأخيراً المسنون من 61 عاماً فأكثر بإجمالى 14 ألف مريض..

مشيرا إلى  أن إجمالى عدد المرضى الجدد الذين تم تسجيلهم لأول مرة بالعيادات النفسية والإدمان خلال العام الماضى 78 ألفا و156 مريضا، والأطفال 9676 طفلاً لـ”النفسية”، بينما الأطفال الجدد من متعاطى المخدرات والمترددين على العيادات 374 حالة.

ووفق تقديرات وزارة الصحة، يبلغ عدد مستشفيات الأمانة العامة  على مستوى الجمهورية 18 مستشفى، بالإضافة إلى مستشفى جديد يتم تجهيزه فى دمياط وآخر فى سوهاج سيدخل الخدمة خلال الأيام القليلة المقبلة.

وسبق أن قدرت دراسات  علمية أن ما يقرب من 15%  فقط من المرضى النفسيين يتوجهون للعيادات والمصحات لتلقي العلاج..

فيما أشارت إحصاءات رسمية لوزارة الصحة في 2015 ، إلى أن ما بين 14-16 مليون شخص يعانون من اضطرابات نفسية، تختلف في نوعها وشدتها حسب كل حالة على حدة.

وفي تصريحات سابقة ، للدكتور هشام رامي رئيس الأمانة العامة للصحة النفسية بوزارة الصحة بحكومة الانقلاب ، أكد  أن 15% فقط من المرضى يراجعون العيادات الخاصة ومصحات العلاج النفسي .

ووفقا لما كشفته دراسة أجريت بالتعاون بين الأمانة العامة للأمراض النفسية بوزارة الصحة، ومنظمة الصحة العالمية، على أكثر من 7400 مواطن ممن تتراوح أعمارهم 18 عامًا فأكثر، في 10محافظات، هي القاهرة والجيزة والفيوم وبني سويف والمنيا وأسيوط وسوهاج وقنا والأقصر وأسوان، جاء انتشار الأمراض النفسية بنسبة 16.4% في الصعيد مقارنة بـ 18.5% في القاهرة و16.9% لمحافظات الوجه البحري..

ويعد “الاكتئاب” أول مرحلة من مراحل المرض النفسي، ويقسم إلى درجات، وربما يصل الأمر ببعض الحالات المصابة باكتئاب مزمن، إلى الانتحار في بعض الأحيان.

ثم يأتي الإحباط في المركز الثاني من بين الأمراض النفسية الأكثر انتشارًا بين المصريين، حيث يعد من الأمراض التي غالبًا ما ينتج عنها مضاعفات لها خطورتها على المستويي.ن النفسي والاجتماعي، كونه حالة من التأزم النفسي..

 وأشارت الدراسة إلى ان عدد الأسرّة في المستشفيات النفسية الحكومية  حوالي7 آلاف سرير، وفي المستشفيات الخاصة ألف سرير، بما إجماله 8 آلاف سرير

وتتزايد في الفترة الأخيرة الضغوط النفسية والمجتمعية ، بجانب القمع السياسي، الذي تصاعد خلال الفترة منذ 3 يوليو 2013، ما دفع نحو مزيد من حالات الانتحار ، التي وضعت مصر في خريطة الانتحار العالمي، بجانب تزايد قضايا القتل والضرب واللجوء للعنف، بسبب الضغوط الاجتماعية والنفسية والاقتصادية.

 

*فتاوى مشايخ السيسي لمن أراد أن يتبعهم

فضح تقرير صحفي حقيقة التدين المزعوم الذي وصل لحد النفاق عند مشايخ انقلاب 30 يونيو، حتى أن التقرير وصف فتاواهم بأنها حسب الطلب والمقاش إرضاءا للزبون، و كله حسب التعليمات“.

وقال التقرير المنشور على صحيفة “المصريون” اليوم الجمعة، أن ” شيوخ 30 يونيو ” المعروفون سابقا برجال الدين غيروا من شكلهم وموديلاتهم ومضمونهم حسب الظروف، بعدما تخلوا عن عمامتهم و زيهم الأزهري و لحيتهم و راحوا يستبدلون زيهم الرسمي بالجينز والتيشرت، وأصبح كله تحت مذهب جائز و يجوز.

خالد الجندي.. كله بالمحبة يمشي

ووصف التقرير الداعية خالد الجندي الذي تخلي عن عمامته و لحيته و زيه الأزهري خلال تقديمه برنامجه “لعلهم يفقهون” على فضائية “دي إم سيالمخابراتية.

وقال الجندي إن الرقية الشرعية “كلام فارغ”، ولحم الكلاب حلال، وزبيية الصلاة مرض جلدى، والطلاق الشفوي لا قيمة له .

علي جمعة .. جائز ويجوز

ووصف التقرير مفتي العسكر السابق علي جمعة بأنه يقدم لنا كل ما هو جديد من الفتوي ، تحت عنوان جائز و يجوز، ومن ضمنها السجائر والأفيون والحشيش طاهرة ولا تنقض الوضوء، وقبل ما تروح بيتك اتصل بمراتك، ومن أطاع السيسي أطاع الرسول، والأولياء والمشايخ يمكنهم أن يمارسوا الزنا، وسياحة العري حلال، رؤية الخاطب لخطيبته تستحم“.

كما أجاز أيضا ترقيع غشاء البكارة و أحل التاتو والنظر للمرأة المتبرجة وصرح بأن الملكة إليزابيث من آل البيت، والرشوة حلال.. التدخين في نهار رمضان للصائم غير مفطر.. كما أن الخمر من غير النبيذ حتي الوصول إلي المرحلة التي هي قبل السكر حلال.

الشيخ ميزو

الشيخ محمد عبد الله نصر، المعروف إعلاميا بالشيخ “ميزو”، و من دعاة 30 يونيو و أحد أبرز المشايخ التى أثارت جدلا واسعًا فى الأوساط الدينية، وأطلق مؤخرًا عميد الفتاوي الشاذة.

ومن فتاواه ” أنا المهدى المنتظر، ممارسة الجنس بين غير المتزوجين ليست زنا ، بدلة الرقص أحسن من الخيم السوداء، وعبدالحليم حافظ شهيد ، مفيش عذاب قبر، والنقاب حرام ، صحيح البخارى مسخرة والخلافة “خرافة،

سعد الهلالي

ترك الداعية الإسلامية و أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر سعد الدين هلالي الدعوة للدين و راح يتجه نحو الدعوة للنظام الحالي ، حيث أفتي بأن طاعة الرئيس عبد الفتاح السيسي بمثابة طاعة رسول الله صلي الله علي و سلم . وأجاز التضحية بالبطة واعتبر الراقصة شهيدة و شكك في الدفاع عن المسجد الأقصى.

وأفتي الهلالي أيضا بأن أجر عامل الخمر حلال وأجر محفظ القرآن حرام، و أن الله بعث رسولين “السيسي وإبراهيم” كما بعث موسى وهارون، ومن كفر بمحمد وآمن بالمسيح فهو مسلم.

أحمد كريمة

فاجأنا أحمد كريمة أستاذ الشريعة الإسلامية بكلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنين بالقاهرة، بأن فوائد البنوك “حلال” شرعا مبررا ذلك بكونها عبارة عن عقد استثماري يجوز الانتفاع به، والتصدق به كذلك.

وقد أضاف الدكتور أحمد كريمة أيضا أنه لا يوجد أي فرق بين بنك إسلامي وغير إسلامي في مصر، فالكل خاضع لسياسة البنك المركزي المصري، وما ينطبق على فوائد البنوك يجرى أيضًا العمل به على عائدات سندات قناة السويس فهى حسب قوله عقد جائز وحلال فى الشريعة الإسلامية بنسبة 100%.

عن Admin

التعليقات مغلقة