الأربعاء , 15 يوليو 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : العمرة

أرشيف الوسم : العمرة

الإشتراك في الخلاصات

السيسي يستثني نفسه ورئاسة حكومته من الخدمة المدنية.. الجمعة 13 يناير.. “خطة جهنم” التي ينتهجها السيسي لبقاء حكم العسكر

السيسي يستثني نفسه ورئاسة حكومته من الخدمة المدنية

السيسي يستثني نفسه ورئاسة حكومته من الخدمة المدنية

السيسي يستثني نفسه ورئاسة حكومته من الخدمة المدنية.. الجمعة 13 يناير.. خطة جهنم” التي ينتهجها السيسي لبقاء حكم العسكر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*إهانة المصريين تتواصل في عهد الانقلاب.. نشر صور تعذيب للمختطفين في ليبيا

نقلت أسر العمال المصريين المختطفين فى ليبيا صور يظهر فيها آثار تعذيب وحشية على أجسام ذويهم، فى محاولة لإجبار الأسر على الإسراع فى دفع الفدية المطلوبة، والمقدرة بـ70 ألف جنيه عن كل منهم.
ورغم الاستغاثات التي قدمتها أسر المخطوفين لوزارة الخارجية بحكومة الانقلاب والأجهزة المعنية بإنقاذ المختطفين، بعد مرور نحو 20 يوما على احتجاز عصابات الاتجار فى البشر لهم، منذ عبورهم الحدود الدولية بطريقة غير شرعية.
وظهر المختطفون فى الصور المرسلة من الخاطفين إلى أسرهم، عبر تطبيق «واتساب»، عرايا تماما ومكبّلين بالسلاسل الحديدية، كما ظهرت على ظهورهم آثار جلد، وقال وئام محمد جاد، نجل أحد المختطفين بحسب تصريحات تشرتها عدة تقارير صحفية موالية للانقلاب: تلقينا صورا لذوينا عرايا ومكبلين بالسلاسل الحديدية، فى محاولة للضغط علينا للإسراع بدفع الفدية المطلوبة»، موضحا «على مدار الأيام الماضية كنا نتلقى يوميا تهديدات بذبحهم فى حالة عدم الدفع، حتى تلقينا صور التعذيب».
وأضاف «توجهنا إلى إحدى الجهات السيادية فى مرسى مطروح، وهناك حصلنا على تأكيدات من المسئولين بأنهم يعملون على إنهاء الأزمة بالتنسيق مع الجهات المعنية الأخرى»، مشيرا إلى أن المختطفين البالغ عددهم 17 شخصا، بينهم 11 مختطفا من أبناء محافظة بنى سويف، خلاف 6 آخرين من دمياط، بينهم والدى».
كان أهالى المختطفين الستة من أبناء قرية الغنيمية بدمياط، حرروا محضرا برقم 114 لسنة 2017 جنح فارسكور، اتهموا فيه سمسار الهجرة غير الشرعية بالاشتراك مع العصابة المسلحة فى اختطاف ذويهم، والتهديد بذبحهم فى حال عدم سداد الفدية المقدرة بـ70 ألف جنيه عن كل فرد.
وعن صور التعذيب، قال حمادة صلاح، الشقيق الأكبر لمحمد: «تلقيت اتصالا من شقيقى عبر رقم ليبى، يطالبنا ببيع المنزل، وتجهيز المبلغ فى أسرع وقت، مؤكدا أنه يتعرض للتعذيب بطريقة بشعة، وروى لى عن تجريد الخاطفين لهم من الملابس، وتقييدهم بالسلاسل الحديدية، مشيرا إلى تعرض أحد المختطفين للقتل بالفعل، بعد محاولة أسرته التلاعب بالخاطفين، وإعداد كمين لهم»، وأضاف «تلقيت بعدها صورا تؤكد تعرض المختطفين للتعذيب، وتواصلت مع وزارة الخارجية بأن أرسلت شكوى عبر الفاكس، إلا أننا لم نتلقَّ أى رد حتى الآن”.

 

*قائد الانقلاب يستثني نفسه ورئاسة حكومته من “الخدمة المدنية

أصدر قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي قرارا باستثناء موظفي رئاسة الجمهورية ومجلس الوزراء من تطبيق قانون الخدمة المدنية، وهو ما اعتبره نشطاء وحقوقيون استثناء غير دستوري، دأب السيسي على تطبيقه على الجهتين في أغلب القوانين التي عجل بإصدارها مؤخرا.

واعتبر القرار رقم 20 لسنة 2017، رئاسة الجمهورية ورئاسة مجلس الوزراء من الجهات ذات الطبيعة الخاصة، حيث لا تسري على الوظائف القيادية والإدارة الإشرافية بهما أحكام المادتين 17 و20 من قانون الخدمة المدنية، وفقا لما نشر اليوم الخميس بالجريدة الرسمية.

وفي سياق متصل، أصدر اليوم مجلس الدولة أول حكم قضائي يلزم “حكومةالانقلاب بتطبيق مواد قانون الخدمة المدنية الجديد، الصادر في نوفمبر الماضي، والذي يقضي بتطبيق مادة تعيين المتعاقدين متى استمر تعاقدهم مدة 3 أعوام.

وأثار القانون غضب الأوساط الحقوقية والعمالية في مصر، وتسبب في اندلاع مظاهرات حاشدة العام الماضي، بعد تداول تقارير تفيد بنية الحكومة الاستغناء عن جزء كبير من العمالة الرسمية، في إطار خطتها نحو إعادة هيكلة الجهاز الإداري للدولة.

ويتضمن القانون نصوصا تشترط فيمن يُعين بوظيفة حكومية أن يكون “محمود السيرة، حسن السمعة”، من دون ذكر ضوابط حُسن السمعة هذه ولا الجهة المختصة بتحديد ذلك، وهو ما قد يبدو بوابة لتدخل الأجهزة الأمنية في التعيين، كما يتضمن القانون تشجيعا للموظفين على المعاش المبكر (إمكانية قبول طلب الموظف بالإحالة إلى التقاعد بدءا من سن الخمسين، أي قبل عشر سنوات من الحد المعتاد).

كما أن تعدد الضوابط والقواعد والإجراءات والاختيارات التي أحالها القانون للائحة التنفيذية، يزيد من تحكم السلطة التنفيذية في القانون وفي تبديل مقاصد مواده، من قبيل كيفية اختيار لجنة الموارد البشرية التي يمكنها إنزال عقوبات شديدة التأثير على مستقبل العاملين، وتحديد إجراءات وقواعد إنهاء الخدمة.

المادتان الجدليتان

وتنص المادة 17 على أنه “يكون التعيين في الوظائف القيادية والإدارة الإشرافية عن طريق مسابقة يعلن عنها على موقع بوابة الحكومة المصرية، أو جريدتين واسعتي الانتشار، متضمنا البيانات المتعلقة بالوظيفة، ويكون التعيين من خلال لجنة للاختيار لمدة أقصاها ثلاث سنوات، يجوز تجديدها بحد أقصى ثلاث سنوات أخرى، بناء على تقارير تقويم الأداء، وذلك دون الإخلال بباقي الشروط اللازمة لشغل هذه الوظائف، ويشترط لشغل هذه الوظائف التأكد من توافر صفات النزاهة من الجهات المعنية، واجتياز التدريب اللازم، ويحدد الجهاز مستوى البرامج التدريبيـة المتطلبة والجهات المعتمدة لتقديم هذه البرامج“.

فيما تنص المادة 20 على أنه “تنتهى مدة شغل الوظائف القيادية ووظائف الإدارة الإشرافية بانقضاء المدة المحددة في قرار شغلها ما لم يصدر قرار بتجديدها، وبانتهاء هذه المدة يشغل الموظف وظيفة أخرى لا يقل مستواها عن مستوى الوظيفة التي كان يشغلها إذا كان من موظفى الدولة قبل شغله لإحدى هذه الوظائف، ويجوز للموظف خلال الثلاثين يوما التالية لانتهاء مدة شغله لإحدى الوظائف المشار إليها طلب إنهاء خدمته، وفى هذه الحالة تُسوى حقوقه التأمينية على أساس مدة اشتراكه في التأمين الاجتماعى مضافا إليها مدة خمس سنوات أو المدة الباقية لبلوغه السن المقررة قانونا لترك الخدمة أيهما أقل، ويُعامل فيما يتعلق بالمعاش الذي يستحقه في وظيفته السابقة معاملة من تنتهى خدمته ببلوغ هذه السن، على أن تتحمل الخزانة العامة للدولة الزيادة في الحقوق التأمينية الناتجة عن تطبيق هذه المادة.

ويجب أن تتخذ الإجراءات اللازمة لتجديد مدة شغل الوظائف القيادية ووظائف الإدارة الإشرافية أو النقل منها طبقًا للأحكام السابقة قبل انتهاء المدة المحددة لشغل الوظيفة بستين يومًا على الأقل».

 

*نقل الصحفي حمدي الزعيم لمستشفى طره بعد إصابته بـ”جلطة

نقلت إدارة سجن طره الصحفي المعتقل “حمدي مختار علي”، الشهير بحمدى الزعيم، المحبوس احتياطيا على ذمة القضية 15060 لسنة 2016 جنح قصر النيل، إلى مستشفى سجن طره، بعد إصابته بجلطة أدت إلى فقدانه النطق والحركة.

وجددت محكمة جنح قصر النيل،   يوم 10 يناير، حبس الزملاء “حمدي الزعيم الصحفي بجريدة «الحياة»، ومحمد حسن الصحفي بجريدة «النبأ»، وأسامة البشبيشي الصحفي بوكالة «بلدي الإخبارية»، 15 يوما على ذمة التحقيقات؛ لاتهامهم بالانضمام لجماعة محظورة.

وكانت نيابة حوادث وسط القاهرة قد قررت، في 8 ديسمبر الجاري، تجديد حبس الزملاء 15 يومًا على ذمة التحقيقات، على خلفية اتهامهم بالانضمام لجماعة محظورة، ونشر أخبار كاذبة تضر بمصلحة الأمن القومي، والتصوير بدون الحصول على تصريح، في القضية رقم 15060 لسنة 2016 جنح قصر النيل. ورفضت الدائرة 21 شمال، في 15 ديسمبر الماضي، الاستئناف المقدم منهم على أمر الحبس.

يذكر أن قوات الأمن قد ألقت القبض على الزملاء، في 26 سبتمبر الماضي، من محيط نقابة الصحفيين، أثناء عملهم في الشارع.

أحكام سابقة

وفي القضية رقم 4499 لسنة 2015م إداري السيدة زينب، قررت محكمة جنايات القاهرة الدائرة 17، إخلاء سبيل كل من “حمدي مختار وشهرته حمدي الزعيم، مراسل جريدة “الشعب”، وشريف أشرف “مراسل حر”، ومحمد عدلي مراسل جريدة التحرير”، بضمان مالي 10 آلاف جنيه.

كانت النيابة قد وجهت لهم تهم الانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور، بالإضافة إلى نشر أخبار كاذبة، والعمل لدى قناة “الجزيرة القطرية“.

 

*مستندات أخفاها الانقلاب للتفريط في “تيران وصنافير

كشف أستاذ فلسفة القانون محمد نور فرحات، عن المستندات التي تعمدت حكومة الخيانة والتفريط في الأرض، إخفاءها، فضلا عن إظهار الحقائق التي تؤكد تاريخيا مصرية “تيران وصنافير” مشيرًا إلى أن الدفاع نجح في تقديم بعضها.
وقال فرحات -في مقال – بعنوان “كيف تعاملت الحكومة مع وثائق الجزيرتين”؟ أن من ضمن هذه الوثائق امتناع الحكومة عن تقديم محضر اجتماع مجلس الأمن سنة وفيه تمسك مندوب مصر الدكتور مراد غالب بسيادة مصر على الجزيرتين.
وأشار إلى أن حكومة الانقلاب امتنعت عن تقديم الاتفاق المزعوم وجوده بين مصر والسعودية عام ١٩٥٠ بشأن وجود مصر على الجزر.
وهذه هي المستندات والحقائق التي أخفتها حكومة الانقلاب لتمرير اتفاقية الخيانة والتفريط في الأرض:
1-
امتنعت الحكومة عن تقديم محضر اجتماع مجلس الأمن سنة ١٩٥٤. وتمكن الدفاع من الحصول عليه. وفيه تمسك مندوب مصر الدكتور مراد غالب بسيادة مصر على الجزيرتين. وحدث الخلاف فى المحكمة بين المدعين والحكومة حول ترجمة كلمة OCCUPATION: هل تعنى الشَغل والسيطرة ووضع اليد أم تعنى الاحتلال العسكرى؟ وانحازت الحكومة إلى المعنى الذى يخدم حق السعودية بحسبان مصر دولة احتلال للجزيرتين!!
2-
امتنعت دار الوثائق عن تنفيذ قرار المحكمة بتسليم صور من الوثائق ذات الدلالة، وحرر المدعون بذلك المحضر رقم ٣١٣٩ إدارى شرطة بولاق.
3-
امتنعت الحكومة عن تقديم الاتفاق المزعوم وجوده بين مصر والسعودية عام ١٩٥٠ بشأن وجود مصر على الجزر، أو حتى الخطاب الذى زعمت قيام ملك السعودية بإرساله لمصر فى ١٧ يناير ١٩٥٠ مما ينفى هذه المزاعم.
4-
امتنعت الحكومة عن تقديم خطاب إخطار مصر للسعودية برفع العلم المصرى فى ٣٠ يناير ١٩٥٠، ورد السعودية على هذا الخطاب فى ذات اليوم.
5-
كما امتنعت عن تقديم الرسائل التى أرسلتها مصر لسفارتى إنجلترا وأمريكا بعد رفع العلم المصرى على الجزيرتين تخطرهما بمصريتهما.
6-
وامتنعت الحكومة عن تقديم الخطابات المتبادلة بين وزارات الحربية والخارجية والمالية بشأن الجزيرتين وجاء بها أن الجزيرتين مصريتان.
7-
وامتنعت الحكومة عن تقديم فتوى المستشار وحيد رأفت بتاريخ ١٢ يناير ١٩٥٠ برفع العلم على الجزيرتين، وتم تنفيذها من اليوم التالى، وأخطرت مصر السعودية وإنجلترا وأمريكا بما يفيد بتحركها بإرادة منفردة.
وهذه الوثائق منشورة برسالة الباحث فكرى سنجر، التى أجيزت بجامعة القاهرة وعنوانها «مشكلة المرور فى خليج العقبة عبر مضيق تيران..».
8-
قدمت الحكومة خطابا من دار الوثائق يفيد بأنه لم يتم العثور على وثائق متعلقة بالجزيرتين، رغم أن الدكتور صبرى العدل (وهو أحد كوادر الدار)، نشر هذه الوثائق بكتابه عن «تيران»، وذكر أنها محفوظة بدار الوثائق.
9-
طلب المدعون تقديم محاضر الاجتماعات بين مصر والسعودية بشأن ترسيم الحدود، فلم تقدم الحكومة سوى تصريحاتها الصحفية البروتوكولية. وردت وزارة الخارجية بأنه لا توجد مثل هذه المحاضر، أى أنه قد جرى ترسيم الحدود دون محاضر اجتماعات. هذا وغيره ما امتنعت الحكومة عن تقديمه من وثائق، وقدم الدفاع الدليل على وجودها. وبدلا من ذلك جمعت الحكومة أوراقا لا تغنى ولا تفيد فى إثبات الحقوق، سعياً وراء نفى حق مصر السيادى على جزء من إقليمها.

 

*بريطانيا تدعو مصر لرفع القيود المفروضة على منظمات المجتمع المدني

أعرب وزير شؤون الشرق الأوسط وإفريقيا بوزارة الخارجية البريطانية توباياس إلوود، عن قلقه العميق حيال قرار محكمة مصرية بتجميد أرصدة عدد من المدافعين عن حقوق الإنسان ومنظماتهم، وذلك في سياق قضية التمويل الأجنبي للمنظمات.
قال في بيان له اليوم: “يقلقني جدا قرار المحكمة المصرية في 11 كانون الثاني/ يناير بتجميد أرصدة عدد من المدافعين عن حقوق الإنسان البارزين ومنظماتهم، بما فيها منظمة نظرة للدراسات النسوية ومديرتها مزن حسن“.
وأشار “إلوود” إلى أن هذا القرار يأتي بعد عدد من قرارات أخرى بتجميد الأرصدة وحظر السفر ضد منظمات حقوق الإنسان وموظفيها في سياق قضية التمويل الأجنبي للمنظمات.
وأضاف: “من الضروري جدا أن يكون المجتمع المدني قويا لأجل استقرار مصر ونموها الاقتصادي على المدى الطويل، ومن شأن فرض قيود وعقوبات على منظمات المجتمع المدني أن يبعد مصر أكثر فأكثر عن تطبيق الحريات المكفولة في دستور 2014، ومن المقلق بشكل خاص أثر ذلك القرار على جهود من يسعون جاهدين لحماية حقوق المرأة في مصر“.
وحث وزير شؤون الشرق الأوسط وإفريقيا بوزارة الخارجية البريطانية مصر على رفع القيود المفروضة على منظمات المجتمع المدني، والسماح لها بالعمل بكل حرية وفق ما ينص عليه الدستور.

 

* هل وصل الخلاف بين مصر والسعوية إلى نقطة اللاعودة ؟!

سلطت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” الضوء على الاتفاقية التي وقعتها الحكومتين العراقية والمصرية، لإمداد مصر بمليون برميل نفط شهريا، وان الاتفاقية ستدخل حيز التنفيذ خلال أيامٍ قليلةٍ.

ونقل موقع “بي بي سي” بالعربية، عن سفير العراق لدى مصر حبيب الصدر”، أن الشحنات، وهي من نفط البصرة الخفيف جنوبي العراق، قابلة للزيادة فيما بعد وبشروط دفع ميسرة.

كما نقل  عن مواقبون، أن الصفقة بين مصر والعراق ليست نهاية المطاف، بل بداية اعادة تموضع القاهرة في محور يقف على الطرف النقيض من المحور الذي تنتمي اليه السعودية الى جانب تركيا وباقي دول الخليج مقابل المحور الاخر الذي يضم ايران والعراق وسوريا وروسيا.

وتساءلت الإذاعة البريطانية عن..

هل الخلاف بين البلدن وصل الى نقطة اللاعودة؟

هل تركت مصر محور دول الخليج؟

هل بمقدور ايران والعراق تعويض مصر عن فقدان الدعم السعودي؟

ووقعت القاهرة وبغداد الاتفاقية في مارس  من العام الماضي، ونوقشت بنودها مجددا أثناء زيارة وزير البترول المصري، طارق الملا، إلى بغداد نهاية أكتوبر من نفس العام.

وأتت زيارة الملا بعد أيامٍ من إعلان وزارة البترول المصرية عن توقف إمداد شركة أرامكو السعودية لمصر بنحو 700 ألف طن من المواد البترولية، في إطار اتفاقٍ طويل الأجل بين الرياض والقاهرة، التي تشهد العلاقات بينهما توترا منذ شهور على خلفية قضايا ثنائية وإقليمية.

وكانت الاتفاقية الموقعة بين القاهرة والرياض تشمل مساعدات بقيمة 23 مليار دولار، وتنص على إمداد مصر بمنتجات نفطية مكررة بواقع 700 ألف طن شهريا لمدة خمس سنوات.

وفي الوقت الذي التزمت فيه الاوساط الرسمية المصريّة الصمت، شنّ إعلاميّون مصريون مقربون من الحكم المصري هجوماً شرساً على السعودية اثر توقف الشحنات النفطية.

ورغم ان العلاقات بين السعودية ومصر ليست في احسن احوالها بسبب اختلاف مواقف البلدين ازاء عدد من القضايا مثل الازمة السورية ودور ايران في المنطقة، لكن لم تخرج الخلافات الى العلن وبقيت محصورة في اطار مناوشات اعلامية بين اقلام تحسب على مراكز القرار في البلدين.

ولا يبدو ان الخلاف بين البلدين بات يقتصر على الموقف مما يجري في سوريا، حيث تتوارد الانياء عن وجود ضباط مصريين في سوريا وحديث عن السفير السوري الى القاهرة، ويترافق ذلك مع تعزيز العلاقات بين مصر وروسيا، اهم داعمي النظام في سوريا، وعودة الحرارة الى العلاقات مع العراق، في افتراق واضح عن موقف دول الخليج وعلى رأسها السعودية.

وكانت دول الخليج قد وقفت الى جانب عبد الفتاح السيسي بعد الاطاحة بحكم الرئيس المنتخب محمد مرسي، وقدمت مساعدات مالية ضخمة لمصر التي تعاني من اوضاع اقتصادية تزداد ترديا منذ ثورة يناير 2011.

 

*تمهيدا لإلغاء الدعم.. رفع سعر رغيف الخبز لـ 55 قرشا بالبحر الأحمر

في إطار مخطط حكومة الانقلاب رفع الدعم عن رغيف الخبز، أعلنت المخابز البلدية بالبحر الأحمر، صباح اليوم الجمعة، رفع سعر رغيف العيش الحر خارج حصة البطاقات التموينية من ٣٥ قرشًا إلى 55 قرشًا، بعد أن تلقت مديرية التموين بالبحر الأحمر منشورًا من وزارة التموين برفع سعر الرغيف الحر إلى ٥٥ قرشًا، وتعميم المنشور على الإدارات وإخطار المخابز.
وسادت حالة من الغضب بين المواطنين المغتربين بمدن البحر الأحمر ممن ليست لديهم بطاقات تموينية، ووقعت مشاجرات بينهم وبين مسئولي المخابز بسبب رفع سعر الرغيف، وطالبوا بإصدار بطاقات صرف خبز مدعم لهم لأنهم يعملون بالبحر الأحمر ولا توجد لديهم بطاقات تموينية، وفي المقابل قام عدد من المطاعم التى تستخدم الخبز الحر برفع أسعار السندوتشات بنحو 30% بمدينة الغردقة.
وكان رئيس حكومة الانقلاب شريف إسماعيل، قد قال أمس الخميس، إن حكومته تتجه لتقديم الدعم النقدي في المرحلة المقبلة.

 

*هيومان رايتس واتش: في 2016.. مصر نجحت في إخراس المعارضة

هيومان رايتس واتش تنتقد سجل مصر الحقوقي في 2016 “.. هكذا عنونت شبكة “أسوشيتيد برس” للأنباء تقريرا سلطت فيه الضوء على الإدانات التي وجهتها منظمة “هيومان رايتس واتش” لما تقول إنه انتهاك لحقوق الإنسان في البلد العربي الواقع شمالي إفريقيا، ومن بينها قمع حرية التعبير والتضييق على المعارضين لسياسات الحكومة.

وذكرت منظمة “هيومان رايتس واتش” المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان في تقريرها العالمي للعام 2017 أن  مصر حظرت أية انتقادات عامة للحكومة، مسلطة الضوء على حالات الاختفاء القسري لمئات المواطنين وممارسات التعذيب التي يتعرض لها المعتقلون في السجون، مشيرة إلى أن السلطات نجحت في إسكات المعارضة بشكل كبير.

وذكر تقرير المنظمة التي تتخذ من نيويورك مقرا لها أن الحكومة المصرية قد “اتخذت بالفعل خطوات غير مسبوقة” لتجريم الأنشطة المتعلقة بحقوق الإنسان وتقويض عمل منظمات المجتمع المدني المستقلة.

وأشار التقرير إلى الحملة التي تطلقها الحكومة المصرية لإسكات المعارضين والمنتقدين لسياساتها، ولاسيما الإسلاميين، منذ عزل المؤسسة العسكرية للرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة في الـ 3 من يوليو 2013 إثر خروج مظاهرات حاشدة رافضة لحكمه

ولطالما صرح عبد الفتاح السيسي أن مصر لا ينبغي أن تحكمها المعايير الغربية، وأن الحق في التعليم والإسكان والرعاية الصحية على نفس القدر من الأهمية شأنه في ذلك شأن حرية التعبير، بحسب “أسوشيتيد برس“.

ويركز السيسي، منذ انتخابه رئيسا في العام 2014، على ضخ الدماء في شرايين الاقتصاد المصري المأزوم، حيث يقوم بتحديث البنية التحتية المتهالكة ويخوض حربا شرسة للقضاء على المسلحين في منطقة سيناء المتوترة.

ويرى تقرير المنظمة الحقوقية أن السلطات المصرية ألغت قدرا كبيرا من الحريات المكتسبة منذ ثورة الـ 25 من يناير 2011 التي أطاحت بالديكتاتور حسني مبارك بعد 30 عاما قضاها في سدة الحكم.

وصدقت مصر على دستور جديد للبلاد في استفتاء 2014 والذي يراه الكثيرون أنه الأكثر ليبرالية وتقدميا في تاريخ مصر، لكن فقراته التي تكفل الحريات والخصوصية وحقوق الإنسان قد تم تجاهلها بوجه عام

تقرير المنظمة الحقوقية يجيء بعد يوم واحد من تأييد القضاء المصري لحكم سابق يقضي تجميد الأصول المملوكة للناشطة الحقوقية مُزن حسن، مديرة مركز نظرة للدراسات النسوية غير الحكومي، والناشط الحقوقي محمد زارع رئيس المنظمة العربية للإصلاح الجنائي غير الحكومية ، بجانب التحفظ على أموال المنظمتين، وذلك على خلفية اتهامهما في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”التمويل الأجنبي“.

ووافق مجلس النواب المصري في نوفمبر الماضي على قانون يعطي الأجهزة الأمنية سلطات موسعة على تمويل وأنشطة المنظمات غير الحكومية العاملة في البلاد.

وشهد الشهران الماضيان وقائع منع حقوقيين من السفر في أوقات وظروف مختلفة شملت المحامين “مالك عدلي” و”أحمد راغب” و”عزة سليمان” و”عايدة سيف الدولة”، كما تعرض الناشط والمدون “وائل عباس” للتوقيف والتحقيق معه في المطار أثناء سفره وعودته من العاصمة البلجيكية بروكسل

 

* أسعار برامج العمرة الاقتصادية في رمضان

قال أحمد إبراهيم، عضو اللجنة العليا للحج السابق، إن أسعار برامج العمرة الاقتصادية ستبلغ خلال شهر رجب نحو 13 ألف جنيه فيما سترتفع تلك الأسعار خلال شهر رمضان إلى نحو 20 ألف جنيه على أن تتخطى أسعار برامج الـ 4 و5 نجوم خلال شهر الصوم حاجز الـ 30 ألف جنيه.

وأضاف: أن ارتفاع الأسعار يعود إلى زيادة سعر تذاكر الطيران خلال تلك الفترة فضلا عن تضاعف أسعار الريال السعودي بعد قرار تعويم الجنيه، لافتا إلى أن بدء موسم العمرة لن يؤدى إلى تكبد الاقتصاد المصري أية أضرار.

 

*قيود “العمرة” تكبد “شركات السياحة” خسائر 50%

تسبب قرار نظام الانقلاب بتحديد أوقات محددة للعمرة في تكبد شركات السياحة 50% من إيرادتها ، وسط توقعات بزيادة تلك النسبة حال استمرار التعنت وعدم الاستجابة لمطالب أصحاب الشركات والمواطنين.

وتوقع باسل السيسي، عضو لجنة إدارة أزمات العمرة، في تصريحات صحفية، انخفاض أعداد المعتمرين خلال هذا الموسم إلى أكثر من 50%، ما يكبد شركات السياحة خسائر مادية تصل إلى 50% وذلك لانقضاء أكثر من نصف الموسم ، مشيرا الي أن أعداد المعتمرين خلال الموسم الماضي بلغت 1.6 مليون معتمر، بلغت نسبتهم في الأربعة شهور الأولى 50%، لافتًا إلى انتهاء نصف مدة الموسم  والتي كان يخرج فيها ما يزيد على 550 ألف معتمر سنويا.

وأضاف أنه تم الانتهاء من الضوابط المنظمة للموسم الحالي دون الاتفاق على آلية الحصول على العملة من البنك المركزي وتحويلها إلى المملكة العربية السعودية، مشيرا الي أن شركات السياحة ستعقد اجتماعا الأحد المقبل لبحث نتائج الإجتماع الآخير لعمومية الشركات، بالإضافة إلى مناقشة مردود الحكومة على مطالب الشركات وذلك “للحفاظ على القطاع السياحي والعاملين به وعدم دفع الشركات إلى اتخاذ إجراءات تصعيدية للحفاظ على مقداراتهم وأرزاقهم“.

 

*خطة جهنم” التي ينتهجها السيسي لبقاء حكم العسكر

في استخفاف بمعاناة الشعب المصري، وما يواجهه من غلاء وارتفاع قيمة فواتير الكهرباء، قالت وزيرة التعاون الدولي بحكومة الانقلاب سحر نصر “إن ارتفاع أسعار فواتير الكهرباء على المصريين، الفترة الأخيرة، “زكاة” عن أموالهم لصالح دعم الدولة، كدور اجتماعي للمواطنين في دعم الفقراء، والنهوض بهم، وأن تلك الزيادة يقابلها توصيل الكهرباء إلى مناطق ومدن جديدة“.

جاءت تصريحات نصر على الرغم من تكليفات مزعومة من قائد الانقلاب بتخفيف معاناة الشعب -الذي لم يجد من يحنو عليه أو يرفق به- حسب أكاذيبه التي ضخك بها على الشعب المصري، خلال انقلابه على ارادته في 3 يوليو 2013.

وقالت نصر -خلال مؤتمر صحفي ببرلمان الدم، أمس- تمويل المشروعات في الفترة المقبلة سيكون من خلال قروض.

وأشارت إلى صرف نحو 52% من إجمالي القروض التي تحصلت عليها الوزارة في بنود الإنفاق على المشروعات الجارية، مقارنة بنسبة 10% من معدل الصرف قبل توليها منصبها الوزاري في حكومة الانقلاب.

وأعلنت نصر، في سبتمبر الماضي، اجتذاب نحو 15 مليار دولار من التمويلات المختلفة (قروض ومنح)، خلال 12 شهرًا السابقة، من مجموع 22 مليار دولار مخصصة لتنفيذ المشروعات داخل البلاد.

كما نوهت إلى أن جزءًا من نشاط الوزارة هو مبادلة الديون، وإدخالها في عدد من المشروعات التنموية مثل التعليم والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، إضافة إلى عدد من المهام الأخرى، ومنها تأسيس وحدة التقييم والمتابعة.

وتابعت: “الوزارة عملت على مبادلة الديون مع دول مثل ألمانيا وإيطاليا، لصالح قطاعات متعلقة بالتعليم والصحة، ولا يقتصر دور (التعاون الدولي) على الاقتراض، وإنما العمل على توفير منح وقروض ميسرة بأسماء وزارات في حاجة إلى تنفيذ مشاريع مُدرجة أو متوقفة.

ونفت نصر علاقة وزارتها بقرض صندوق النقد الدولي، البالغ 12 مليار دولار، على اعتبار أنه ليس من اختصاصها وأنها معنية بالقروض الميسرة والتنموية فقط، التي تُسدد على آجال طويلة، مؤكدة أن المشروع الوحيد الذي تعمل عليه الوزارة يتمثل في تطهير أرض مصر من الألغام بالاشتراك مع القوات المسلحة.

تجدر الإشارة إلى تجاهل عرض حكومة السيسي إرسال اتفاقيات القروض الموقعة عليها إلى البرلمان، الموالي لها، بالمخالفة إلى نص المادة (127) من الدستور، التي تنص على “عدم جواز اقتراض السلطة التنفيذية، أو الحصول على تمويل، أو الارتباط بمشروع غير مدرج فى الموازنة العامة المعتمدة، إلا بعد موافقة مجلس النواب“.

سلسلة القروض التي تتباهي بها حكومة الانقلاب دليل فشل اقتصادي وسياسي كبير، بحسب مراقبون، حذروا من تصاعد القروض والديون التي سيدفع ثمنها المواطن المصري، مشيرين إلى أن رفع الفائدة على القروض من 5% إلى 7% أكبر تهديد يدفع مصر نحو الافلاس، وهو ما يخطط له السيسي بعد قراره رفع الفائدة على السندات الحكومية مؤخرا، لتمويل عجزه الذي سيشل البلد مستقبلا.

خطة جهنمية

وبعين فاحصة تحدث د.محمود، عن خطة يسعى من خلالها السيسي لتوريط أي رئيس يتولى مقاليد الامور في البلاد، ويجعل مجرد الاقدام على المشاركة في الانتخابات الرئاسية غير الشرعية المزمع إجراؤها في 2018 مجرد مقامرة، حيث قام السيسي بتعطيش سوق المال والاستثمار واسنده للجيش، وحول ميزانية البلد وأي مجال مدني لمجرد خاسر ويعاني من الصعوبات المالية، حتى الشركات الحكومية الرابحة سييعها بالبورصة، بما يعد إفشالًا للمستقبل بدونه، وهو ما يمكن أن يوصف بخطة جهنم لبقاء العسكر في حكم مصر.

 

*سعر كيلو «اللحم» يصل لـ 150 جنيهًا

قال تقرير صادر عن مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لرئاسة الوزراء، إن متوسط أسعار اللحوم على مستوى محافظات الجمهورية يتجه إلى الارتفاع، مسجلة لكيلو “البتلو” ما بين 85 و150جنيهًا في بعض مناطق القاهرة الكبرى.

وتسبب قرار تعويم الجنيه في ارتفاع أسعار العلف، وتكلفة التربية، ما ساهم بدوره في ارتفاع أسعار اللحوم، مما أدى إلى إغلاق العديد من محلات الجزارة.

وانخفضت نسبة إقبال المواطنين على شراء اللحوم، إلى أكثر من 40%، على مستوى محافظات الجمهورية.

وقال المركز في تقرير ه الصادر اليوم الجمعة، إن سعر كيلو لحم الضأن تراوح ما بين 80 و 140جنيهًا، بينما تراوح سعر كيلو الكندوز ما بين 65 و140جنيهًا، في الوقت الذي تراوح سعر كيلو لحم بتلو بالعظم ما بين 65 و140جنيهًا، وكيلو لحم الضأن بعظم تراوح ما بين70و100 جنيهًا.

كما كشف المركز، أن أسعار الدواجن بالسوق المصرية وصلت 30 جنيهًا، موضحًا أن سعر  كيلو الدواجن البلدي، استقر في أسعار التجزئة التي تصل للمستهلك العادي، بين 23 و30جنيهًا.

وتابع أن سعر كيلو الدواجن البيضاء تراوح بين 21 و30 جنيهًا، وكانت محافظة الوادي الجديد الأعلى سعرًا، وبلغ سعر كيلو الدواجن البلدي المبردة بين 22 و39 جنيهًا، وتعتبر محافظة البحر الأحمر هي الأعلى سعرًا.

برد الشتاء يفاقم أزمة المعتقلين في سجون الانقلاب.. الخميس 1 ديسمبر.. عراة في سجون السيسي

ساكن الزنازين

أثار التعذيب

أثار التعذيب

برد الشتاء يفاقم أزمة المعتقلين في سجون الانقلاب.. الخميس 1 ديسمبر.. عراة في سجون السيسي

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* برد الشتاء” يفاقم أزمة المعتقلين في سجون الانقلاب

بعد مقتل الدكتور محمد السيد عبد الحميد، نجل نائب مجلس الشعب في برلمان 2012، بعدوى في المخ داخل معتقلات السيسي أثناء سجنه ظلما، تستغل إدارة مصلحة السجون نحو 220 سجنا في ابتكار وسائل التعذيب والتصفية الجسدية، ومع موسم الشتاء يبرز أمامهم قتل المعتقلين بردًا، فما يملكه المعتقل ليس أكثر من “حصيرة وبدلة صيفية” ووسائل التدفئة المتاحة على الأكثر “كلسون شتويفقط في نسبة ضئيلة من السجون، مع عدم السماح بدخول البطاطين، على غرار ما حدث مع 280 معتقلا بسجن برج العرب.

وعلى أبواب الزيارات قائمة بـ”الممنوعات الـ8″، وعلى رأسها الملابس الشتوية، كما في سجني أسيوط والوادي الجديد.

مصممة للعذاب

وأصدر كثير من النشطاء “هاشتاج” لا تزال آثاره حتى الآن، عنوانه “#مقبرة_العقرب”، فالزنازين مصممة هندسيا، لا سيما فى “عنبر الدواعى” الذى يعد أسوأ عنبر داخل السجن، واصفين تلك الزنازين بأنها مصممة بطريقة لا تدخل إليها أشعة الشمس من أى اتجاه على الإطلاق، بالإضافة إلى أن الحوائط والأرض معدة من “خرسانة وإسمنت” لتكون عبارة عن ثلاجة حرفية، يعيش فيها بشر بلبس صيفي، وبطانية ميرى مفروشة على الأرض على حد وصفهم.

وذكروا أن مواسير المياه ينطبق عليها نفس الشىء، وبالتالى “المواسير بينزل منها مياه ثلج عليهم وهم بيتوضوا، ويستخدموها فى الاستحمام وغيره من العادات اليومية”، وسمحت داخلية الانقلاب العام الماضى بدخول سخان مياه لكل عنبر، ولكن هذا العام مُنع دخوله أو استخدامه داخل العنابر بأوامر من الداخلية.

معاناة من الداخل

ونادى لسان حال الصحفي سامحي مصطفى، والمعتقل في تغريدة، قبل قليل، تعبر عنه داخل زنزانته وعبر حسابه على “تويتر” و”فيسبوك”، أن “يا رب حرية، أردفها بقوله: “‏مبنحسش بالشتا غير ببرد زيادة في الزنزانة.. نفسنا نلمس المطر ونحس بالهواء! رابع شتاء في المعتقل“.

فردت عليه اليوم أيضا أسماء محمد علي قائلة: “اللهم اجعل هذا البرد دفئا وسلاما على المعتقلين يا رب.. سلمهم من برد الشتاء“.

وقالت شيماء ندا، ابنة المعتقل بسجن العقرب عبد المنعم ندا: “وكأني الآن أرى إخواني في الزنزانة يتصدقون على بعضهم بالدفء! هذا يغطي جسم أخيه الذي عراه التقلب وكوابيس الشوق ويقظات الأرق.. وذاك يعد كوبا ساخنا لأخيه الذي أعياه البرد وتمكن من ضلوعه وسكن في رئتيه!”.
وتبعت “وهذا الحنون الذي يهدي أخاه نصف ثيابه وأثقلها.. ويبقي لنفسه أبسطها.. فما يدفئ جسمه المرتعد إلا نظرة إلى أخيه النائم دافئا.. فيدفئ الله جسم هذا بروح ذاك..! يمنع السجان أن يتلثم كل أسير إلا بغطاء واحد.. فينزع الأسرى الغطاء ملتحفين السماء..لاجئين إلى خالقها.. فارين إلى دفء جواره.. وكأن ما صار يغطيهم..هو ظل من عرش الرحمن تسلل إلى نفوس المتحابين في غياهب السجون..! سلاما على المصطفين الأخيار“.

ليس كأي شتاء

أما رشا مصطفى، زوجة محمود البربري المعتقل بالعقرب، فنشرت لها صفحة “#نساء_ضد_الانقلاب” تدوينة، تتحدث فيها عن شتاء العقرب، فقالت: “الشتاء في العقرب ليس كأي شتاء، رفقا يا برد الشتاء فلنا في العقرب أهل وإخوان، #مقبرة_العقرب“.
ومن صفحة بوابة السويس وعبر هاشتاج #مصر_المحبوسة، كتبت زوجة المعتقل عبد الله سمير عن آثار البرد على زوجها ومرضه “آخر مرة كنت في زيارة لزوجى كنت بكلمه عن التقارير الطبية بتاعته، وإنى مش عارفة أجيب تقرير بمرض المارفان، فبقوله خليهم يكشفوا عليك من جديد وهما هيثبتوا المرض، قالى مش ممكن هيثبتوا ويعترفوا بأنهم ساجنين، واحد هيموت قبل سن التلاتين، الكلمة دى وجعت قلبى أوى ولحد دلوقت فى ودنى، ومش برد غير بحسبنا الله ونعم الوكيل ربنا ينتقم منكم ويفرجها علينا“.

إحساس مسجون

ونقل المعتقل السابق محمد المسلمي مأساة البرد في المعتقلات، فقال في تغريدة عبر حسابه: “إيه.. الجو برد؟ .. الكل وصل بيته!؟ .. وتحت البطانية ممدد.. مشغل التكييف ولا الدفاية ولا مولعلك ولعة؟.. طيب طلب بسيط.. ادعوا لإخوانكم في المعتقلات لأن البرد داخل الزنازين أضعاف أضعاف مما نحن فيه، ولا توجد لديهم أي وسائل تدفئة.. الدعاء لهم وعلى من ظلمهم“.

 

 *هل يغير الجيش المصري استراتيجية مواجهة مسلحي سيناء؟

فتح سماح قوات الجيش المصري لعدد من أهالي محافظة شمال سيناء النازحين بالعودة إلى أراضيهم ومنازلهم في مدينة الشيخ زويد، الباب أمام تساؤلات عن احتمال وجود خطة جديدة للجيش المصري في حربه على مسلحي “ولاية سيناء”، الذين بايعوا تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش). وقد تمكن عدد من أهالي الترابين وأبو رفاعي من العودة إلى منازلهم، التي نزحوا عنها تحت وطأة القصف المدفعي والجوي للجيش المصري، أو إجبار الجيش لهم على مغادرة منازلهم. وتتردد أنباء بين الحين والآخر عن احتمال عودة أسر إلى منازلها في مناطق أخرى، في حين تواجه قرى أوضاعاً مأساوية للغاية، جراء الحصار المفروض على الأهالي.
واختلفت التفسيرات حول سماح الجيش للأهالي بالعودة إلى منازلهم في مناطق محددة، خصوصاً مع الترويج الإعلامي بأن هذه الخطوة جاءت بعد القضاء بشكل كبير على الإرهاب، وتطهير تلك المناطق من المسلحين. لكن حقيقة الأمر أن العمليات المسلحة ضد الجيش والشرطة متواصلة ولم تتوقف. وسقط، قبل أيام، 14 عسكرياً بين قتيل وجريح، في هجوم مسلح على كمين الغاز في مدينة العريش، فيما جرح مجندان خلال اشتباكات في العريش السبت الماضي. ويأتي سماح الجيش للأهالي بالعودة إلى منازلهم، مع دخول فصل الشتاء، حيث أن بعض الأسر تعيش داخل الخيام والأكواخ، ما يضاعف المعاناة خلال سقوط الأمطار وبرودة الطقس.
وقالت مصادر قبلية إن الجيش اشترط على العائلات التي ستعود إلى منازلها، التواصل بشكل كبير مع الجهات المعنية، للإبلاغ عن أية تحركات غير طبيعية، داخل مناطقهم. وأضافت المصادر، أن الجيش اتفق مع العائلات على رصد المجموعات المسلحة وإبلاغه فوراً، فضلاً عن محاولة معرفة الأعداد بشكل محدد. ولفتت إلى أن الجيش حين بدأ عملياته في مواجهة المسلحين استعدى الأهالي، وباتوا ضده، وربما يريد فتح صفحة جديدة مع أهالي سيناء، وأدرك أخيراً أنه لا يمكنه حسم المعركة من دون الاعتماد على الأهالي. وأكد وجود استعدادات لعودة أسر أخرى إلى منازلها، مع التأكيد على المحافظة على صرف التعويضات الخاصة بهدم المنازل والأضرار التي لحقت بها، فضلاً عن السماح بمرور شحنات مواد البناء بسهولة لإعادة ترميم المنازل المهدمة.
وأرجع شيخ قبلي بارز في سيناء سبب سماح الجيش بعودة بعض الأسر إلى منازلها، بأنه ليس لفتح صفحة جديدة وتعويض ما فات من جفاء بين الدولة والأهالي، إنما لسبب خاص بالقيادة العسكرية. وقال الشيخ القبلي، إن معلومات وصلته، قبيل عودة الأهالي إلى منازلهم، خلال عمليات رصف وإنارة الطرق وتخفيف حدة التضييقات على الأهالي والمسافرين، وإصلاح خطوط الكهرباء، بزيارة وفد إلى سيناء مطلع الشهر المقبل، مشيراً إلى أن هذا الوفد سيتابع الأوضاع على الأرض والإجراءات المتخذة في سبيل مواجهة المسلحين، فضلاً عن تحسين سبل عيش أهالي سيناء، وعودة الهدوء مرة أخرى لأجزاء كبيرة من المنطقة. ولفت إلى أنه يتردد داخل سيناء أن هذا الوفد ربما يكون من خارج مصر، وهو يريد معرفة طبيعة الوضع والحالة التي وصل إليها الأهالي، ولا بد من الانتظار لمعرفة حقيقة هذه الخطوات، هل هي رسائل إلى خارج مصر أم هناك تغير في استراتيجية الجيش لمواجهة المسلحين؟
من جانبه، قال أحد شيوخ سيناء، ويدعى عرفات خضر، إن منطقة “الجورة وما حولها محاصرة منذ 24 يوماً، وكل الطرق مغلقة ولا يسمح لأية وسيلة أن تتحرك إلا عبر عربات تجرها الأحصنة أو عبر الأقدام، وقنينة الغاز وصل سعرها إلى 70 جنيهاً، و20 كيلوغراماً من الدقيق إلى 65 جنيهاً”.

من جانبه، اعتبر الخبير العسكري، اللواء محمد فريد التهامي، أن خطط القوات المسلحة في سيناء لم تتغير، وإنما ظهرت آثارها أخيراً. وقال التهامي، إن الجيش المصري نفذ استراتيجية تعتمد على فرز أسماء الأهالي في المناطق التي تتمركز فيها العناصر المسلحة، تمهيداً لعملية عزل ومعرفة أسماء المتطرفين والإرهابيين، موضحاً أنه فور الانتهاء من عملية الفرز والعزل ومراجعة الموقف الأمني من عدد كبير من أهالي الشيخ زويد ورفح، عاد بعضهم إلى منازلهم بانتظار عودة آخرين خلال الفترة المقبلة. وشدد على أن الجيش لا يتعامل بحدة أو عنف مع الأهالي، لكن يجب على الجميع تفهم طبيعة المرحلة الحرجة للقضاء على الإرهاب في سيناء لتصبح خالية من المسلحين تماماً.

 

*جنايات دمنهور تقضي بحبس 38 من أهالى حوش عيسي من عام إلى 3 أعوام

قضت محكمة جنايات دمنهور الدائرة الأولى و المنعقدة بمحكمة إيتاى البارود بحبس 38 من أهالى مدينة حوش عيسي بمحافظة البحيرة 13 منهم حضوريا حبس عام و 25 غيابيا حيس 3 سنوات في القضية رقم 319 لـ 2015 .

و الصادر بحقهم حكم الحبس عام حضوريا هم : “عمرو عيد عبدالجيد” و”إكرامى عيد عبدالجيد” و”عاطف على عبدالنبى” ومحمد يسرى محمد” و”ياسر فرج فايد”و”اسامه خيرى مطر” و”يوسف صالح عبد الهادى” و”ناصر فؤاد صلاحو”إبراهيم مختار الشريف” و” ايمن سعيد عبد الغنى” و”احمدموسى” و”جلال عبد الحميد” و”شحاته حسن عبدالسلام” .

وقد لفقت لهم داخلية ونيابه الانقلاب تهم الانضمام إلى جماعة محظورة أسست على خلاف أحكام الدستور والقانون والترويج لأانشطتها والتظاهر بدون تصريح بناء على تحريات الأمن الوطني

 

*وفاة أحد شباب ثورة 25 يناير بعد خروجه من المعتقل بأيام

نعى الإخوان المسلمون بالشرقية الدكتور محمد السيد عبدالحميد، عضو مجلس أمناء ثورة 25 يناير، والذى وافته المنية منذ قليل بعد خروجه من سجون الانقلاب مؤخرا وصراع مع المرض لعدة أيام.

وتقدم الإخوان المسلمون بخالص العزاء للدكتور السيد عبدالحميد (عضو مجلس الشعب السابق)، في وفاة نجله كما تقدموا بالعزاء لعائلته ولإخوانه ولجميع أهالى مركز أبوكبير.

اعتقل الدكتور محمد السيد من منزله بتاريخ 29 مايو 2015 وظل فى المعتقل لما يزد عن 7 شهور خرج بعدها مطارد بمشكلة صحية “تجمع صديدى بالرئة اليمنى وكسر بالفقرات الصدرية وعدد من فقرات العمود الفقرى وأجرى عملية جراحية منذ عدة أيام وقبل أن يتماثل للشفاء دخل فى غيبوبه وأكتشف الاطباء اصابته بورم فى المخ مات على أثره اليوم.

وهو نجل الدكتور السيد عبدالحميد، عضو مجلس الشعب ببرلمان 2000، عن دائر أبوكبير فى الشرقية، والذى خرج من سجون الانقلاب منذ أيام، بعد أن قبع فى سجون العسكر ما يزيد عن 3 سنوات ليخرج ليجد ولده وقرة عينه قد ذبلت زهرة شبابه يصارع الموت بعد الظلم الذى تعرض له.

حفظ الشاب الفقيد القرآن الكريم منذ أن كان طفلا صغيرا، وتفوق فى الثانوية العامة والتحق بطب القاهرة وأظهر نبوغا بين زملائه بشكل كبير.. ولما لا.. فالشاب قد نشأ وترعرع فى بيت عرف للقرآن قدره وللعلم مكانته، فهو نجل الدكتور السيد عبدالحميد، أحد رموز العمل الطلابى والنقابى والشعبى بالشرقية، وحفيد أحد رجالات دعوة الإخوان المسلمين فضيلة العالم الأزهري الراحل الشيخ محمد عبدالله صقر.

 

*مستأنف إيتاى البارود تؤيد حبس ” مدحت شاهين ” 15 يوم

قررت محكمة جنح مستأنف إيتاى البارود رفض الإستئناف على قرار نيابة الانقلاب بحبس ” مدحت محمد شاهين ” إحتياطيا 15 يوماً ليكون تجديد حبسه القادم يوم 6 ديسمبر 2016 .

يذكر أن داخلية الانقلاب قد اعتقلت ” مدحت محمد شاهين ” من قرية محلة بشر التابعة لمدينة شبراخيت بمحافظة البحيرة ويعمل تاجر قماش ولفقت له داخلية الإنقلاب محضر إنتماء لجماعة أسست علي خلاف القانون والدستور و نشر مقالات مناهضه للنظام والعمل علي قلب نظام الحكم واستخدام النت والفيس بوك بما يخل بنظام الدوله لتقرر نيابة الانقلاب حبسة 15 يوم على ذمة القضية الهزلية

برد الشتاء يفاقم أزمة المعتقلين، سجون الانقلاب، عراة في سجون السيسي، الجيش، سيناء، جنايات دمنهور، حبس، أهالي حوش عيسى،  المعتقل، شباب ثورة 25 يناير، تأييد حبس، إيتاي البارود، نيابة الانقلاب، كوم حمادة،

 

*نيابة الانقلاب تقرر حبس معتقلي معمل التحاليل بكوم حمادة 15 يوم

قررت نيابة الانقلاب بمدينة كوم حمادة بمحافظة البحيرة حبس 8 من ابناء المدينة 15 يوما بعد اعتقالهم من داخل معمل للتحاليل الطبية بالمدينة أثناء انتظارهم لإجراء فحوصات وتحاليل .

وقد اعتقلت مليشيات الانقلاب أول أمس كلا من “سعيد حموده” مالك المعمل و عدد من المرضي والمترددين على المعمل وهم “عبد الوهاب الشريف” و “عادل الخبيرى” و “محمد يونس” و “محموديونس” و “جمعه سرور” و “خالد علوش” , ” السيد الشيخ” .

ولفقت داخلية و نيابة الانقلاب للمعتقلين تهم تشكيل خليه و الانضمام لجماعة محظورة أسست على خلاف أحكام الدستور و القانون

 

*جنايات دمنهور تقضي ببراءة 3 من معتقلي كفر الدوار

قضت محكمة جنايات دمنهور ببراءة 3 من معتقلي كفر الدوار بمحافظة البحيرة في إعادة إجراءات محاكمتهم في القضية رقم 2482 لسنة 2015 والصادر بحقهم حكما غيابيا بالسجن 25 عام .

والصادر بحقهم حكم البراءة هم “أسامه عبدالحميد” و “عبدالله حواش” و “عبدالله عماد” .

وقد لفقت لهم داخلية ونيابه الانقلاب تهم الانضمام الى جماعة محظورة أسست على خلاف أحكام الدستور والقانون والترويج لأنشطتها والتظاهر بدون تصريح

 

*انقلاب لورى شرطة عربة ترحيلات به 8 من رافضي الانقلاب طريق “طنطا- المحلة”

شهد طريق طنطا المحلة امام قرية الرجدية انقلاب السيارة رقم “9824 /12بلورى شرطة وبها عدد من المعتقلين فى طريقهم إلى محكمة المحلة .

وتبين من المعاينة اصابة أفراد الشرطة المكالفين بتأمين المأمورية و المعتقلين بكدامات وجروح، وبمساعدت الاهالى تم اخراج المعتقلين من داخل السيارة والتحفظ عليهم داخل البوكس المرافق لخدمة التأمين

وتم استدعاء سيارة شرطة بديلة “لورى” لوضع المعتقلين بها .

وبحسب شهود عيان جاءت سيارات الإسعاف  وحملت “العساكر و الأمناء” المصابين و أضاف شهود العيان أن سيارة الإسعاف حملت المعتقلين المصابين بعد مرور ساعة ونصف الساعة .

وأكد شهود العيان سلامة المعتقلين الثمانية من رافضي الانقلاب و أن إصاباتهم بسيطة عدا معتقل واحد فقط لديه إصابة في الرقبة .

 

*الانقلاب يختطف أقصريا من محل عمله ويخفيه قسريا

لليوم الثالث على التوالى، تواصل سلطات الانقلاب بالأقصر جريمة الإخفاء القسرى بحق إبراهيم فؤاد يوسف، وسط أنباء عن تعرضه لعمليات تعذيب ممنهج داخل مقر الأمن الوطنى بالأقصر؛ للاعتراف بتهم لا صلة له بها تحت وطأة التعذيب البشع.

وقال شهود عيان من الأهالى، إن قوات أمن الانقلاب اعتقلت المواطن المذكور، منذ الثلاثاء الماضى، من مقر عمله بشادر الخضار بالبياضية، بعد حملة أمنية أرهبت خلالها التجار والمواطنين بقيادة ضابط أمن دولة يدعى أحمد حمدى، فى مشهد تكدست فيه الجرائم والانتهاكات.

وأكدت أسرة المختطف تقدمها بالبلاغات والتلغرافات للجهات المعنية دون أى تحرك مع شكواهم، ما يزيد من مخاوفهم على سلامته، محملة وزير داخلية الانقلاب المسئولية عن سلامته.
وناشدت الإعلاميين الشرفاء والحقوقيين نشر قضيته؛ لفضح الجرائم والانتهاكات وتوثيقها، واتخاذ جميع الإجراءات المتاحة، والتى من شأنها الضغط لرفع الظلم الواقع عليه وسرعة الإفراج عنه

 

*عراة في سجون السيسي”.. رسالة “النجار” تفضح فُجر عصابة الانقلاب

يوما بعد يوم تطفو على سطح الحقيقة.. وجريمة جديدة من جرائم الانقلاب العسكري، بتصفية القتل خارج القانون، وقتل لمعتقلين بالإهمال الطبي “المتعبد”، واعتداءات على أهاليهم، ومحاكمات باطلة لا تمت للعدل بصلة، وأخيرًا رسالة مؤلمة تروي فصولا جديدة من القمع داخل زنازين أحرار الوطن في سجون العسكر، يرويها المستشار أيمن الوردانى، رئيس محكمة استئناف طنطا والعضو البارز بحركة «قضاة من أجل مصر».

يقول “الورداني”: “وصلتنى مؤخرا عن حال أخى الحبيب الأستاذ الدكتور عبدالله شحاتة أستاذ وخبير الاقتصاد الشهير، والذى غادر بريطانيا التى منحته فيلا له ولزوجته وأولاده، وتأمين شامل لكل أسرته وراتب يربو عن الثلاثين ألف دولار شهريا.. ترك كل هذا ليعود إلى وطنه مصر ليعمل مستشارا ماليا لوزير المالية فى عهد الرئيس مرسي، فكان مصيره بعد الانقلاب الاعتقال والتعذيب حتى أصبح لا يعرف من هول التعذيب والسجن الانفرادى ولا يزال يعانى بالمعتقل بعد أن اتهمه الانقلاب بمساعدة الإرهاب..”.

ويتباع: “وقعت فى يدي تلك الرسالة المؤلمة من الأستاذ الفاضل عبدالله النجار.. نزيل سجن طره أرجو أن تقرؤها بعقولكم وقلوبكم لا بأعينكم فقط.. لتعلموا فُجر عصابة الانقلاب.. وحسبنا الله ونعم الوكيل“.

رسالة من معتقل بسجن استقبال طره

المشهد الأول:

الساعة السادسة صباحا. داخل زنزانة في سجن طره. يوم 28نوفمبر2015 صوت المفتاح يوضع في الباب ويدخل ضابط مباحث السجن وينادي بصوته العالي:طلعولى واحد من الأوضة دي بسرعه!!

يدخل اثنان من المخبرين فيوزعوا ابصارهم على القابعين في الزنزانة ثم يمسك احدهم بملابسي ويقول: قوم يلا تعلى معانا انت!!

بدأت أسأله: إيه في إيه؟؟! فلم يجب ولكن سحبني كما يسحب البعير للنحر !! خرجت من الزنزانة فإذا بخلق كثير من كل الزنازين وكلهم مسحوبين كحالي بالضبط . تم اقتيادنا إلى مكان فسيح داخل السجن.

المشهد الثاني:

عربات ترحيلات ينزل منها ما لا يقل عن 300 مجند امن مركزي ملثمين ومسلحين ومعهم كلاب الحراسة.. يتم اقتيادنا أمامهم مكبلين بالأغلال ثم تأتي سيارة مرسيدس سوداء فيقف جميع المجندين انتباه وكأنهم على رؤوسهم الطير . ينزل من السياره مساعد وزير الداخلية لمصلحة السجون وبيده سلاحه الميري تلك الطبنجة عيار 9ملم!!

في هذه اللحظة احسست بأنه ينوي تصفيتنا رميا بالرصاص ولكن نزل الباشا واخذ يدور حولنا ثم بدأ يوجه خطابه لنا:-انتوا بقى السياسيين اللي مش عاجبكم النظام ! اديكم بقيتوا هنا تحت جزمتنا وهنطلع دين اهلكوا كلكوا!

رد أحد الإخوة وقال: متسبش الدين يا باشا.

فرد الباشا: دين مين يا ابن دين ال*** دا انا هطلع ******* وأشار لبعض المجندين فأخذوا الأخ وانهاروا عليه ضربا بكل الطرق.. ثم أمر الباشا بنقل السجين إلى سجن العقرب! ولمن لا يعرف سجن العقرب فقط ابحث عن اسمه!!!!!

ثم أكمل الباشا قائلا: انا عندي استعداد اصفيكم كلكم دلوقتي وانتوا ملكمش ديه! إحنا في إدينا القوة كلها محدش يقدر يوقفنا ومعانا رئيس خلى العلم كله يركع له!!

هنا تذكرت قول الله تعالى: {واستكبر هو وجنوده في الأرض بغير الحق وظنوا أنهم إلينا لا يرجعون} فقلت له: ولكننا لم ولن نركع لغير الله تعالى.

فنظر لي نظرة متجهمة وقال: أنا هوريك ازاي تركعوا!! ثم وفي لحظ البصر انهال المجندين علينا جميعا بالضرب والسب ثم بعد ساعة كاملة من الضرب والباشا ينفخ سيجاره.. أمرهم بأن يعيدونا إلى زنازيننا!

المشهد الثالث:

داخل الزنزانة الساعة التاسعة صباحا بعد حفلة الضرب دخلت وأغلق الشاويش الباب ثم مرت نصف ساعة وإذا بالباب يفتح مرة أخرى ويدخل ما لا يقل عن 15مجند بأسلحتهم ويأمروننا جميعا بالخروج من الزنزانة ثم يأمرونا جميعا بخلع ملابسنا !!

وبعد بعض المناوشات الكلامية سحبوا كل واحد على حدة وتم تقطيع ملابسنا بالقوة ووقف كلا منا بملابسه الداخليه السفليه فقط!!!

المشهد الرابع:

العساكر يأخذوا كل شيء موجود في الزنزانة وأخدوا البطاطين والأطباق والملابس وكل شيء في الزنزانة ثم أمر العساكر بإدخالنا ونحن عراة!!!!

زنزانة 4×3 بها10 أشخاص عراة بلا أي شيء مطلقا.. تم تجريدنا من كل أشيائنا التي أرسلها أهلنا لنا!!!

بعد حوالي 3 ساعات ويرموا لنا كل واحد طقم ميري خفيف لنلبسه في عز هذا الشتاء والبرد!!

ولا حول ولا قوة إلا بالله

وحسبنا الله ونعم الوكيل

وتناشد الرسالة كل مصري حر يرفض الظلم بالقول: “إلى كل إنسان في كل مكان.. لا تسكت على الظلم وانشر قضيتنا فنحن لم ندخل السجن إلا من أجل كلمة واحدة وهي: لا إله إلا الله!!!”.

وتتابع: “لا يكفيهم أنهم سلبونا حريتنا وحبسونا دون ذنب ولا جريمة اقترفناها ولكن هذا أقل ما يحدث معنا في السجن.. وهناك الكثير والكثير ولكن لا داعى للحديث!!!”.

ويختتم “النجار” رسالته بهذه الكلمات: “فقط اعلموا وليعلم العالم كله أن لكم إخوانا في السجون يسامون سوء العذاب.. ولا ملجأ لهم سوى الله تعالى.. أخوكم: عبدالله النجار“.

 

*الانقلاب يرعى “تهريب آثار” بـ20 مليار دولار سنويا.. ويوقع اتفاقية مع أمريكا لمكافحتها!

في الوقت الذي تواصل فيه الولايات المتحدة خدمة الانقلاب بشرعنته؛ من خلال توقيع الاتفاقيات واللقاءات والاستضافات على هامش مؤتمرات الأمم المتحدة، وقع الانقلاب مع وزير الخارجية الأمريكي مذكرة تفاهم في مجال مكافحة تهريب الآثار، رغم أن “مافيا التجارة السرية في الآثار الفرعونية بمصر” تحقق مكاسب سنوية يزيد حجمها على 20 مليار دولار سنويا، وهو مبلغ يعادل ضعف دخل مصر من السياحة.

واتهمت صحيفة الجمهورية (الحكومية)، الصادرة الخميس، “إسرائيل” بأنها ليست دولة احتلال فقط، ولكنها أكبر لصوص الآثار والتراث في العالم، مشددة على أنها تقوم بسرقة حضارة المصريين.

وفي حوار مع صحيفة “الخميس”، كشف الدكتور نور الدين عبد الصمد، المدير العام للتوثيق الأثري بقطاع المتاحف في وزارة الآثار المصرية، النقاب عن أن تجارة الآثار في مصر تبلغ سنويا نحو 20 مليار دولار تقوم بها عصابات أو مافيا الآثار.

الأولى من نوعها!

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، اليوم الخميس، إن مذكرة التفاهم التي وقعها سامح شكري، خلال “جلسة محادثات” مع جون كيري، في مجال حماية الآثار من التهريب، تعد أول اتفاقية توقع عليها الولايات المتحدة مع دولة في هذا المجال، كما تعد نموذجا إيجابيا وهاما لوضع قواعد وقيود والتزامات لمنع التجارة غير الشرعية للآثار، ومواجهة ظاهرة تهريب الآثار التي انتشرت في مناطق كثيرة من العالم خلال الفترة الأخيرة“.

ويرى خبراء آثار أن مذكرة التفاهم ليست الأولى من نوعها، حيث تنص اتفاقية جنيف الرابعة التي وقعت بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية صراحة على حتمية إعادة الممتلكات الثقافية التي تم الاستيلاء عليها أثناء وبعد الحرب لبلدها الأصل، موضحا أن مصر طالبت بالفعل الكيان الصهيوني بهذا الأمر الذي سرق الكثير من آثارنا، واستطاعت إعادة بعض هذه الآثار التي استولت عليها إسرائيل إبان فترة الاحتلال، لكنها لا تمثل أكثر من 2%.

آثار سائبة

وقال المدير العام للتوثيق الأثري بقطاع المتاحف في وزارة الآثار المصرية: “عار على مصر عدم علمها بعدد القطع الأثرية الموجودة في مخازنها؛ لأنه في نهاية كل عام يحدث جرد لجميع العهد، وكان في عهدتي 27 ألف قطعة استمرت لمدة أكثر من 10 سنوات لم يسألني أحد في يوم من الأيام عنها“!.

وأضاف “كنت أرى بعيني كل عام أنه لا ينظر مطلقا لأي مخزن للآثار، بينما هي لا تقدر بثمن، وعندما طالبت الأجهزة الرقابية بتطبيق القانون قيل لي: “لا تلعب مع الكبار“.

وكشف عن أن جميع آثار مصر المنقولة والثابتة موجودة في مخازن، وأن هناك بعض الآثار داخل المخازن لم يتم تسجيلها، برغم أنها مستخرجة منذ عقود، ولا يوجد لها “شهادة ميلاد أو بيانات”، وهي آثار يمكن خروجها بسهولة، وتباع علنا دون أي تدخل من الدولة، وفق قوله.

وأضاف أن نحو 20% من الآثار المنقولة في مصر مسجلة في المخازن التي أنشأتها حديثا القوات المسلحة، وأن آثار العالم تسجل بطريقة إلكترونية إلا مصر، حيث تسجل ورقيا وأحيانا تتهالك السجلات، ونبدأ من جديد في عمل سجلات أخرى ورقية أيضا، وفي الطريق يخرج ما يخرج دون رقابة أو علم أحد!.

وأبدى نور الدين دهشته من أن عدد العاملين في وزارة الآثار يتراوح بين 35 و40 ألف موظف، وأن ميزانية الأجور والمرتبات الشهرية تبلغ نحو 50 مليون جنيه، برغم أن بعض المفتشين الأثريين بدون عمل!.

 

*تجار الدواجن: الدولة تشرد 3 ملايين أسرة

في خطوة مفاجئة، قررت الحكومة إلغاء رسوم الجمارك على الدواجن المستوردة خلال الفترة من 10 نوفمبر 2016 وحتى 31 مايو 2017، الأمر الذي أغضب العاملين بالصناعة المحلية، ويقدر عددهم بالملايين خوفًا من انعكاسات ذلك عليهم.

ونشرت الجريدة الرسمية بالعدد 46 مكرر، قرار رئيس مجلس الوزراء، بإعفاء الدواجن المستوردة والتي سيتم استيرادها خلال الفترة 1/11/2016 وحتى 31/5/2017 من الضريبة الجمركية.

وقال الدكتور عبدالعزيز السيد، رئيس شعبة الدواجن بغرفة القاهرة التجارية، إن “القرار الذي اتخذته الحكومة تجاه صناعة الدواجن خاطئ، وسيساهم في القضاء على الصناعة المحلية، التي بدأت تنمو خلال السنوات الأخيرة”.

وأضاف : “صناعة الدواجن مستقرة حاليًا في مصر، وأسعار الدواجن لم ترتفع مثلما حدث مع باقي الصناعات، التي ارتفعت أسعارها بعد قرار تعويم الجنيه”.

وأوضح أن “الإنتاج المحلى يغطي 90 % من احتياجات السوق، وبالتالي لماذا تدعم الدولة الـ10% المتبقية، الأمر الذي يدل على أن هناك خللًا جسيمًا وعلامات استفهام وراء القرار”.

وطالب رئيس شعبة الدواجن بغرفة القاهرة التجارية، الدولة بالرجوع عن القرار لأنه “سيؤدى إلى القضاء على الصناعة الوطنية والعمالة التي ستنضم إلى قائمة البطالة، إضافة إلى أن القرار سيتسبب في خلق حالة من الجدل وأزمات داخل منظومة صناعة الدواجن خلال فترة الإعفاء التي حددتها الدولة”.

 من جانبه، قال محمود العناني، عضو الاتحاد العام لمنتجي الدواجن، إن “القرار سيؤثر بشكل مباشر على الاستثمارات فى قطاع الدواجن، وسيتكبد خسائر بنحو 50 مليار جنيه على المدى البعيد”.

وأضاف: “القرار يقف وراؤه بعض رجال الإعمال الذين يريدون السيطرة على قطاع الدواجن بمصر”، متهمًا الحكومة بأنها بذلك “تقضى على الصناعة المحلية، بجانب تشرد ملايين الأسر من القرار غير المدروس”.

وقال الدكتور محمد مراعى، عضو نقابة الأطباء البيطريين، أن “القرار سيشرد أكثر من 3ملايين مصري”.

وأضاف في تدوينة له عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “الكتكوت كان بـ? جنيه ونص من يومين النهارده  ب1 جنيه ونص ومفيش حد بيشتريه؟ عارف السبب، السبب هو قرار المهندس شريف إسماعيل إلغاء الجمارك على الفراخ المجمدة المستوردة، الصناعة إللى بيعمل بها أكتر من ? ملايين مصرى هتنهار فعلاً خلال شهر بالكتير، الاستثمارات فى هذا القطاع تزيد على ?? مليار جنيه”.

وأوضح أن هناك مقترحين للحل، الأول أن تتراجع الحكومة عن القرار، والثانى أن تبقى الحكومة على القرار كما هو بشرط أن تقوم بإلغاء الجمارك على مدخلات صناعة الدواجن فى مصر التى يتم استيرادها. 

 

*وزير إسرائيلي أسبق يكشف تفاصيل جديدة عن اتفاق السلام بين مصر وإسرائيل

قال موشي نسيم -وزير العدل الإسرائيلي الأسبق وأحد مؤسسي حزب الليكود اليمني – إن فكرة “الحكم الذاتي للفلسطينيين هي جزء من اتفاقيات كامب ديفيد مع مصر

وكشف نسيم في مقابلة مع القناة السابعة العبرية عن تفاصيل ما قبل إبرام اتفاقية السلام مع مصر، موضحًا أنه “قبل انتخابات عام 1977 بإسرائيل -وهو عام زيارة الرئيس السادات للقدس- صاغ مناحيم بيجن رئيس الوزراء الإسرائيلي آنذاك المسار السياسي لليكود بخط يده وأعطى تلميحات بأن الليكود ينوي مع توليه الحكم، التوصل لاتفاق سلام مع مصر“.

وأضاف: “بالتأكيد لم يكتب بيجن هذا الأمر بكلمات صريحة لكن كل من يمكنه القراءة وتفسير الأحداث يستطيع أن يفهم أنه كان ينوي السلام مع مصر، وأنه لن يوافق على استمرار الوضع على ما هو عليه ويريد التحرك في اتجاه مسار سياسي مع القاهرة“.

وعن تسلسل الأحداث قبل المفاوضات مع مصر، أشار إلى أنه كما هو معروف لا يمكن التوصل لاتفاقية سلام مع دول عربية دون التعامل مع ما يعرف بالمشكلة الفلسطينية، فلابد بطبيعة الحالة أن يتم مناقشة وحل هذه المشكلة، ولهذا تبنى بيجن الحل الأكثر نجاحا ألا وهو الحكم الذاتي“.

وتابع: “الحكم الذاتي له ميزه وهو عدم إلزام إسرائيل برسم للحدود، في وقت لم يرغب بيجن في التنازل عن الضفة الغربية، ومن ثم اقترح الرجل فكرة الحكم الذاتي والتي لا تشترط الاهتمام برسم الحدود، أو أسئلة تتعلق بانسحاب تل أبيب من الضفة الغربية، أو هل سيوافق الفلسطينيون بسيادة على الأخيرة؟

واستدرك: “بموجب فكرة الحكم الذاتي؛ أصبح لتل أبيب الحق في إبقاء جيشها بالضفة الغربية والاتفاق نص على تحديد أماكن عسكرية إسرائيلية هناك، والإبقاء على كل المستوطنات التي لنا هناك

وأوضح أن “القاهرة وافقت على الفكرة وأصبحت تتحدث عنها أمام الفلسطينيين، وهو الأمر الذي أيده الرئيس الأمريكي الذي كان مشاركًا في هذا التحرك“.

وأردف: “كنت عضوًا مع موشي ديان وقيادات إسرائيلية أخرى مثل يوسف بوريج وعيزر فيتسمان، في لجنة المباحثات الخاصة بالحكم الذاتي الفلسطيني، عقدنا جلساتنا في كل من القاهرة والإسكندرية وهرتسليا وغيرها كان هناك خلافات رأي متوقعة، لكن المفاوضات أجريت في جو طيب، وتم إدارتها مع المصريين وبمشاركة وتواجد الولايات المتحدة، وفي كل جلسة تفاوضية كان هناك تواجد أمريكي غير مشارك فعليًا في مسار الأمر

وقال: “واصلنا الأمر حتى قرر الرئيس المصري حسني مبارك في يوم ما إيقاف المباحثات، كأنه كان يريد القول إن القاهرة لن تستمر في دفع مصالح الفلسطينيين، لقد شعر باليأس أو ربما لأنه رأى أن الفلسطينيين غير متحمسين أو ربما لأسباب أخرى“.

ورجح أن “مبارك وإزاء الرفض الفلسطيني فضل ألا يرهق نفسه ويستنزف وقته من أجل مصالح الفلسطينيين واهتم بمصالح وطنه في المقام الأول“.

وأضاف: “مبارك هو الذي أوقف هذه المفاوضات الخاصة بالحكم الذاتي للفلسطينيين، في كل مرة كنا نذهب فيها للإسكندرية كنا نتحدث وكان الطاقم المشاركة من أعلى مستوى، من بينه بطرس غالي، لكن على مايبدو شعر المصريون باليأس من أنهم سيتمكنون من تحقيق هذا الأمر“.

 

*لأول مرة منذ التعويم.. الدولار يصل إلى 18.40 جنيها في البنوك

واصل سعر الدولار ارتفاعه مقابل الجنيه في البنوك المحلية، خلال تعاملات منتصف اليوم الخميس، وسجل 18.40 جنيها للبيع في بنك الإسكندرية مقابل 17.86 للشراء.

وتوقع خبراء مصرفيون ارتفاع سعر صرف الدولار خلال اليومين المقبلين ليتخطى حاجر الـ19 جنيها، خاصة في ظل عجز البنوك المحلية عن توفير احتياجات المستوردين من الدولار، بعد مرور أقل من شهر على قرار نظام الانقلاب تعويم سعر صرف الجنيه، وسط ترويج الأذرع الإعلامية لمساهمة القرار في القضاء على السوق السوداء لتجارة الدولار، وتوفيره في البنوك بصورة طبيعية.

ويأتي هذا الارتفاع أيضا رغم حصول نظام الانقلاب على الدفعة الأولى من صندوق النقد الدولي المقدر بـ12 مليار دولار، والذي كان يفترض مساهمته في إيجاد توازن في سوق العملة المحلية، وتوفير الدولار، وخفض الأسعار.

 

*الريال السعودي يقترب من 5 جنيهات قبل “عمرة المولد

استقر سعر الدولار، أمام الجنيه في التعاملات الصباحية بالبنوك، اليوم الخميس، بأغلب البنوك الحكومية والخاصة، مسجلا 17.7 جنيها للشراء و18.15 جنيها للشراء.

وعرض البنك التجاري الدولي الدولار بـ17.6 جنيها للشراء و18.1 جنيها للبيع، في حين سجل الدولار 17.7 جنيها للشراء و18 جنيها ببنك القاهرة، وبلغ سعر الورقة الخضراء 17.65 جنيها للبيع و18.65 جنيها للبيع ببنك قناة السويس.

وسجل 17.66 جنيها للشراء مقابل 17.95 جنيها للبيع بالبنك العربي الإفريقي الدولي، وبلغ سعر صرف الدولار 17.9 جنيها للشراء و18.15 جنيها للبيع ببنك الشركة المصرفية العربية الدولية فاقدا 10 قروش بالنسبة لسعر البيع مقارنة بيوم أمس، وبلغ سعره ببنك الإسكندرية إلى 17.78 جنيها للشراء مقابل 18.15 جنيها للبيع.

ومن جانبها كشفت مصادر مصرفية اليوم فى تصريحات صحفية، عن أن هناك اتجاها قويا على العملة الأمريكية خلال الفترة الحالية، متوقعا المزيد من الارتفاعات في أسعار صرف الدولار، خصوصا بعد وقف البنك المركزي العطاءات الدولارية التي كان يضخ من خلالها العملة الصعبة بالبنوك المصرية لتمويل احتياجات المستوردين.

وأضات المصادر، أن البنك المركزي أصدر تعليمات للبنوك بتخصيص الفترة الحالية لصرف الدولار لمستوردي السلع الإستراتيجية كالمواد الغذائية والأدوية، خصوصا الطلبات المعلقة منذ فترة، مشيرا إلى أن قرار تحرير سعر صرف الجنيه كان له تأثير إيجابي على أوضاع سوق صرف العملات.

فى سياق متصل، ارتفع اليوم الخميس، سعر الريال مقابل الجنيه المصرى، ليسجل 4.89 جنيهات، بالتزامن مع بدء حجوزات عمرة المولد النبوى الشريف.

وارتفع سعر الريال السعودي مقابل الجنيه المصري بمناسبة عمرة المولد النبوي والتي تعد موسما للمعتمرين بالمملكة، والتي جعلت الطلب على الريال أكثر من أي وقت آخر. وسجل بنك فيصل ٤٫٦٧٥٧ جنيهات للشراء، و٤٫٨٩٢٧ جنيهات للبيع، وبنك البركة ٤٫٦٢٩٣ جنيهات للشراء، بينما سجل الريال السعودي في السوق السوداء وشركات الصرافة 4,75 جنيهات للشراء، و4,80 جنيهات للبيع

 

*بعد “لبن الأطفال”.. إسناد سبوبة “البورصة السلعية” للقوات المسلحة

أعلن محافظ الانقلاب بالبحيرة محمد سلطان عن إسناد إنشاء البورصة السلعية للخضر والفاكهة لجهاز الخدمة الوطنية، التابع للقوات المسلحة، وذلك خلال كلمته بمؤتمر إعطاء إشارة البدء لإنشاء البورصة السلعية فى مركز بدر.

وكانت السنوات الثلاث الماضية، التي تلت الانقلاب العسكري على أول رئيس مدني منتخب في 3 يوليو 2013، قد شهدت توسيع قادة العسكر من سيطرتهم على كافة مفاصل الاقتصاد الوطني، لدرجة تدخلهم في استيراد وبيع لبن الأطفال بعد أزمة مفتعلة، كما شهدت استيلاءهم على العديد من الصناعات الغذائية والكهربائية وأعمال الإنشاءات والمقاولات، مستغلين عدم دفعهم للضرائب واستغلالهم للجنود في العمل بدون أجر في تلك المصانع والمشروعات.

وتسببت تلك السياسة، على مدار السنوات الماضية، في إضعاف الشركات والمصانع ذات الطابع المدني، فضلا عن هروب العديد من المستثمرين الأجانب إلى خارج البلاد.

 

*نيويورك تايمز تحذر من افتتان ترامب بالسيسي

افتتان ترامب برجال أقوياء أمثال بوتين والسيسي، الذي وصفه بالشخص الرائع يشير إلى لا مبالاته، إن لم يكن احتقاره لجهود الترويج لحقوق الإنسان والديمقراطية”
جاء ذلك في سياق  افتتاحية مطولة لصحيفة نيويورك تايمز الخميس تحت عنوان “عالم من المشكلات ينتظر دونالد ترامب

وإلى النص الكامل
المشكلات التي يواجهها دونالد ترامب في اختيار وزير خارجيته يؤكد هواجس القلق بشأن قدرته على إدارة التحديات العالمية التي سيواجهها في منصبه، مثل الميول العدوانية لزعماء مثل  فلاديمير بوتين، وتهديدات داعش، والتوترات بين حلفاء الناتو.
في بعض الأحيان، توحي أحاديث حملة ترامب بإمكانية تحقيق نهج جديد، وفي أوقات أخرى، يقدم خليطا من الأفكار المتناقضة.
عقلية ترامب المروجة لـ “أمريكا أولا” تتضمن الحد من الدور الأمريكي في الخارج، لكنه دافع أيضا عن تبنيه موقفا صراما تجاه الخصوم.
كل ذلك خلق عدم قدرة مقلقة بشأن  التنبؤ بما يمكن أن يحدث، وهو ما أحدث تأثيرا على قدرة تفكير الحكومات والشركات.
ثمة علامات ضئيلة تشير إلى أن ترامب الذي يرفض الإحاطات اليومية من الأجهزة الاستخبارية يتفهم تلك التهديدات وكيفية التعامل معها.

داعش وسوريا
القوات الأمريكية المرتبطة بمعارك رئيسية لتحرير الموصل في العراق والرقة في سوريا من قبضة داعش تواجه متطرفين في كل مكان.
ترامب الذي قال : “أعرف عن داعش أكثر مما يعرفه الجنرالات” لم يقدم أي خطة باستثناء توجيه كلمات بذيئة للتنظيم.
وحول الشأن السوري، نوه ترامب إلى اعتزامه التخلي عن الدعم الأمريكي للثوار الذين يحاولون عزل الرئيس بشار الأسد، وألمح إلى اعتزامه الانضمام إلى التحالف بين بشار الأسد وروسيا، شريكة بشار في قصف المدنيين السوريين.
وبعد سقوط 500 ألف قتيل، لا يبدو أن هناك نهاية للحرب الأهلية الممتدة 5 سنوات، والتي خلقت فوضى وسمحت لداعش بالازدهار والاستحواذ على مساحات كبيرة من الأراضي السورية.
الجهود الموحدة لمحاربة داعش تتطلب إبرام اتفاق سلام بين الأسد وقوات المعارضة.
بيد أن وزير الخارجية جون كيري لم يستطع إقناع روسيا لدفع الأسد في هذا الاتجاه.
ترامب يبدو واثقا من قدرته على التعاون مع بوتين، لكن ليس واضحا بعد إمكانية قبول روسيا لأي اتفاق ما لم يسمح للأسد بالبقاء في السلطة لأجل غير مسمى، وهو الأمر الذي يرفضه السوريون الذين ارتكب ضدهم ممارسات وحشية.

إيران
تعهد ترامب بتمزيق اتفاقية 2015 التي أوقفت إيران بموجبها أخطر أنشطتها النووية مقابل رفع معظم العقوبات الدولية.
لكن ترامب اختار مستشارا للأمن القومي ومديرا لسي آي إيه من الذين يعارضون بشدة الاتفاق النووي، بغض النظر عن عواقب إنهائه.
إذا تم التخلي عن الاتفاق، ستستأنف إيران بالتأكيد برنامجها النووي.
شركاء أمريكا في الاتفاق، بريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين لن يعيدوا فرض العقوبات وفقا لما يتخيل ترامب أنه سيدفع طهران نحو اتفاق أفضل، علاوة على التأثير السلبي للشركات على الشركات الأمريكية في منافسة الأسواق الإيرانية.
سيضحى ذلك نوعا من الأزمة ذاتية الصنع لا يستطيع أي رئيس جديد تحملها.
معتدلو  إيران المنفتحون تجاه الغرب يحاربون المتشددين من بني جلدتهم الذين يأملون في استغلال عداء ترامب للتيقن من هزيمة حسن روحاني في الانتخابات المقبلة، وهو أمر يهم الولايات المتحدة بشأن أي الأطراف التي ينبغي أن تسود.

الانتشار النووي
قريبا سيقود ترامب الترسانة النووية الأمريكية، وخلال حملته تحدث بشكل عرضي عن إمكانية الانتقام من داعش باستخدام سلاح نووي، وعن ضرورة تطوير اليابان وكوريا الجنوبية والسعودية ترسانات نووية بدلا من الاعتماد على تحالفات دفاعية مع الولايات المتحدة.
ومنذ الحرب العالمية الثانية، تسعى الولايات المتحدة إلى منع الحرب النووية وتقليص نطاق الترسانة النووية.
سيكون أمرا كارثيا إذا استخدم ترامب السلاح النووي خلال فترة رئاسته أو شجع دول أخرى على اقتنائه.

النظام العالمي
تشكيك ترامب في أهمية الناتو وتحالفات أخرى والدور الأمريكي في العالم هز المؤسسات الأساسية التي حفظت السلام في أوروبا ومناطق أخرى على مدى عقود.
لكن الرئيس المنتخب لم يقدم أي تحليل متماسك حول ماهية الخطأ في تلك التحالفات، أو ماهية المؤسسات التي يمكن أن تحل محلها.
افتتان الملياردير الجمهوري برجال أقوياء  أمثال بوتين والرئيس السيسي، الذي وصفه بالشخص الرائع يشير إلى لا مبالاته، إن لم يكن احتقاره،  لجهود الترويج لحقوق الإنسان والديمقراطية.
لم يبد ترامب أي مشاعر قلق حيال التوسع الروسي في أوكرانيا.
وعلاوة على ذلك، فإن  خطته للانسحاب من اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ تسمح للصين بمد نطاق توسعه في آسيا.
ويمتلك الرؤساء صلاحيات واسعة لاتخاذ قرارات أحادية في السياسة الخارجية.
وبالرغم من ذلك، يمكن للكونجرس والدبلوماسيين وجماعات المصالح والإعلام والقادة الأجانب تشكيل النوايا الرئاسية وكذلك إحباطها.
وطالما اعتمد  العالم على الولايات المتحدة كـ “يد ثابتة”، لكن التحديات سيتكون أكثر تعقيدا مما يتخيل ترامب، ولا توجد إلا أسباب ضئيلة تدفع للاعتقاد بأنه سيضحى قادرا على تشكيل جبهات قوية في تلك الجبهات.

كوريا الشمالية
ربما تكون تلك الدولة الأسيوية هي الاختبار المبكر حيث قد تمتلك قريبا وقودا نوويا كافيا لصنع 20 قنبلة، وقد تنشر رؤوسا نووية تستطيع ضرب كوريا الجنوبية واليابان والأصول الأمريكية في منطقة الباسيفيك.
وقال الخبراء إن إنتاج كوريا الشمالية لمزيد من القنابل النووية قد يزيد من فرصة مواجهة عسكرية.
وهدد ترامب بتوجيه صفعة تتعلق بضرائب الصادرات الصينية، لسبب جزئي مفاده إجبار بكين على ممارسة المزيد من الضغوط على بيونج يانج.
وباعتبارها المورد الرئيسي للشمال، فإن للصين دور حيوي في الوصول إلى حل في القضية النووية، لكن رفع الضرائب على بكين قد يتسبب في حرب تجارية ويقلص من مساحة التعاون.

 

دعم السيسي لحفتر يهدد حياة المصريين في ليبيا. . الخميس 28 أبريل. . #ارحل_ياعواد_كفاية_خراب

دعم السيسي لحفتر يهدد حياة المصريين في ليبيا

دعم السيسي لحفتر يهدد حياة المصريين في ليبيا

السيسي وحفتر

السيسي وحفتر

دعم السيسي لحفتر يهدد حياة المصريين في ليبيا. . الخميس 28 أبريل. . #ارحل_ياعواد_كفاية_خراب

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*اشتباكات عنيفة بين قوات الجيش ومسلحين جنوب الشيخ زويد

 

 

*دعم السيسي لحفتر يهدد حياة مليون مصري في ليبيا

يواجه قرابة المليون مصري في ليبيا خطر الموت؛ بسبب السياسات الحمقاء الخارجية لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، وتدخله المتكرر في الشأن الداخلي لليبيا، وتورطه في ضرب الأراضي الليبية، العام الماضي، فضلا عن دعمه لميليشيات الانقلابي خليفة خفتر.

وكان آخر ما تعرض له المصريون في ليبيا مقتل 16 منهم على يد مسلحين في مدينة بني وليد، واحتجاز 11 آخرين حتى الآن، وسط تنامي المخاوف من أن تطال عمليات القتل والتنكيل العمالة المصرية هناك، والتي هربت من جحيم البطالة والفقر في بلادهم؛ خاصة بعد رفع قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي شعار مفيش” في وجوههم، وتلويحه بتسريح 6 ملايين من العاملين بالدولة.

ووفقا لحكومة الانقلاب، فإن العدد الرسمي للمصريين في ليبيا يقارب المليون شخص، حيث قال هيثم سعد، المتحدث الرسمى لوزارة القوى العاملة: “إن أعداد المصريين العاملين فى ليبيا الآن وصلت إلى نحو 900 ألف، وهو رقم ضخم يعكس تفكير هؤلاء، والظروف التى دفعتهم السعى للقمة العيش فى بلد اختفى منه الأمن”، مشيرا إلى أن المصريين يعملون هناك فى العديد من الحرف، مثل العمل فى أعمال البناء والمعمار، بالإضافة إلى السباكة والحدادة والنجارة، وأيضا يوجد هناك أطباء ومهندسون إلى جانب العمل فى المهن الزراعية.

 

 

*التاريخ الأسود لـلمخبر أحمد موسى

«حوادث» الأهرام تكشف تاريخه «الأمني».. سقطات مهنية خطيرة لم يعتذر عنها.. و3 جبهات يحتمى بها

 ربما لا نعرف على وجه الدقة عدد البلاغات المقدمة ضد الصحفى ومقدم البرامج “أحمد موسى”، والتى قدمت إلى النائب العام، فى مواقف وحوادث عدة خالف فيها موسى القواعد والأعراف المهنية للعمل الصحفى والإعلامي، فوقع فى جرائم سب وقذف وتشهير وتضليل ارتكبها على الهواء مباشرة، لكن لا يخفى الآن على عاقل أو متابع أو معنى بالأداء الإعلامى أنه أصبح صاحب أكبر رصيد من السقطات الإعلامية المخجلة بعد مالك قناة “الفراعين” الموقوف بثها “توفيق عكاشة”، والذى أطيح به من البرلمان وسوّدت شاشته الفضائية وأزيح من المشهد السياسى بعد استمرار ممارساته المثيرة للجدل والتى استند فى ارتكابها إلى “علاقات وتنسيقات أمنية”، على حد زعمه!

ومع استمرار سلسلة المخالفات والسقطات المهنية لموسى، أصبح ظهوره دون لفتة تبدو من هنا أو تنبيه نسمع عنه من هناك مستفِزًا لقطاع كبير من الشعب المصري، وبينهم مؤيدون للنظام الذى يعبر دائمًا عن مناصرته فى كل قراراته وإجراءاته، وخاصة بعد هجومه بداية العام الجارى على نقابة الصحفيين، التى ينتمى إليها، وتصريحه بأنها لا تختلف عن الإخوان، على خلفية إحالته إلى هيئة التأديب الابتدائية فور ارتكابه واحدة من سقطاته الشهيرة، فإلى أى مدى هو مطمئن؟ وهل يستند على شبكة معقدة جدًا من العلاقات بالمسئولين الأمنيين وأصحاب المراكز الحساسة فى النظام، كما عُرف عنه منذ كان صحفيا بقسم الحوادث فى جريدة الأهرام؟ أم أنها عائلته الكبيرة المعروفة فى مركز “شطورة” بسوهاج، والتى يعمل أكثر من نصف شبابها ورجالها فى الشرطة والإعلام؟ أم بعلاقات ومصالح رأس المال الذى يظهر على شاشات قنواته؟!

جرأة موسى واندفاعه فى الخروج عن إطار العمل الإعلامى المهني، ربما تجعل الإجابة هى كل ما سبق مجتمعًا دون شك، إلا أن سنوات عمله بقسم الحوادث فى جريدة الأهرام القومية قد تدفع بإجابة واحدة فقط إلى الصدارة، فتقول مصادر إنه اعتاد العمل بتوجيهات من قيادات أمنية وضمن خطط مدروسة يضعها المسئولون فى وزارة الداخلية، التى شكل من خلالها علاقات موسعة فرضت عليه خط سير لا يمكنه الحيدة عنه، وهو ما أكسبه خصومات عديدة داخل الوسط الصحفى الذى اتهمه زملاؤه فيه بالعمل كـ”مخبر” لأمن الدولة بكتابته تقارير ضدهم وتسليمها للمسئولين فيه، بل تقول المصادر إن موسى لا يتمتع بعلاقات طيبة مع الصحفيين وإن أصدقاءه منهم “قلة قليلة تشبهه كثيرا” بسبب المعروف عنه منذ تعاونه مع جهاز أمن الدولة فى عهد الرئيس الأسبق مبارك.

يذكر ضمن ما يعرف عن تاريخ “موسى” الصحفى قبل ثورة 25 يناير، أنه فى السادس عشر من فبراير عام 2008، نشر فى صفحة حوادث “الأهرام” موضوعًا “مفبركًا” ومطولاً زعم فيه العثور على سفينة البضائع المصرية “بدر1″ والتى اختفت فى ظروف غامضة بمياه البحر الأحمر الدولية، وعلى متنها طاقم مكون من 14 بحارًا منهم 9 مصريين و4 سودانيين ويمنى واحد، فكتب تفاصيل وهمية عن خطوات البحث والعثور عليها وإنقاذ طاقمها على لسان “مصادر أمنية” أسهب فيها تحت عنوان “تفاصيل العثور على السفينة بدر 1 قبالة ميناء بورسودان”، إلا أن بيانا رسميا من وزارة الخارجية، نفى الخبر جملة وتفصيلا، ونشرته “الأهرام” فى اليوم التالى دون توضيح أو اعتذار من موسى.

وفى إطار تأييده المطلق لنظام مبارك والدفاع عن بقائه، حاول موسى التأثير على هيئة المحكمة أثناء نظر قضية الإفراج الصحى عن الدكتور أيمن نور، المنافس القوى لمبارك وقتها، فكتب فى الصفحة الأولى بجريدة الأهرام، أن حكم المحكمة سيصدر بالإفراج الصحى عن أيمن نور استجابة لضغوط منظمات حقوق الإنسان، فصدر الحكم برفض طلب نور!

كذلك فإن مواقف موسى الحديثة وتحديدًا منذ اندلاع ثورة 25 يناير، لا تختلف كثيرًا عن سابقاتها، فقد ظهر فى برامج سياسية يهاجم شباب التحرير، ويؤكد عمالتهم وتحركهم وفق أجندات أجنبية تهدف إلى إسقاط مصر، كما حرص على التعبير عن ولائه لمبارك ونظامه باستخدامه كلمة “سيادة الرئيس” فى حديثه معه خلال المداخلة الهاتفية، التى أجراها معه عقب صدور الحكم ببراءته مهاجمًا منتقديه ومشددًا على أنه لم يخطئ.

سطع نجم “موسى” ككثير من الإعلاميين الحاليين خلال فترة رئاسة الرئيس الإخوانى المعزول محمد مرسي، حيث كان من أشد المعارضين له والمحرضين على الثورة ضد حكم جماعته، فكان يعمل بتناغم شديد مع زملائه مقدمى البرامج فى القنوات المختلفة، ولم ينشأ خلاف واحد معه، إلا أنه وبعد ثورة 30 يونيو التى أطاحت بنظام الإخوان المسلمين، بدا موسى وكأنه يعمل لصالح إعادة نظام مبارك بكل ممارساته، فعاد يعبر عن مواقف ووجهات نظر وخطط الأجهزة الأمنية التى لم تختلف كثيرًا عن عهد مبارك، بحسب محللين وخبراء أمنيين.. ومن هنا دبت الخلافات بينه وبين غيره من الإعلاميين الذين أكد بعضهم أن موسى عاد ليمارس دوره “كمخبر” من جديد.

من أبرز سقطات موسى المهنية وربما الأخلاقية التى صدمت كثيرًا من متابعيه وأدخلته فى صدام مع إعلاميين آخرين اعتبروا فعلته تجاوزا غير مقبول ويسيء إليهم، كانت واقعة نشره صورًا “فاضحة” وغير لائقة خاصة بالمخرج السينمائى خالد يوسف، خلال الاستعدادات لإجراء الانتخابات البرلمانية التى فاز فيها يوسف، مؤكدًا أنه يملك عشرات الصور الفاضحة والفيديوهات الخاصة به، ومطالبًا إياه بمواجهته والرد عليه، وهو ما أثار ضجة إعلامية شديدة ضده أحالته بعدها نقابة الصحفيين إلى مجلس التأديب، فاضطر إلى الخروج للاعتذار والحديث عن صداقة تربطه بخالد يوسف!!

وفى أكتوبر الماضى بث “موسى” مقطع فيديو من لعبة “البلاى ستيشن” الشهيرة “أباتشى أسيلوت”، باعتبارها الضربات الجوية الروسية ضد داعش فى سوريا، قائلًا: “روسيا بدأت الضرب الحقيقى فى سوريا، أمريكا كانت بتلعب مع الإرهابيين إنما روسيا “ما بتهزرش”.. وأثارت هذه السقطة سخرية متابعيه وخصوصا السوريين منهم بينما لم يعتذر عنها فى أول ظهور له بعدها.

كما قدم معلومات مغلوطة عن اعتصام أمناء الشرطة بمحافظة الشرقية، معتبرا أنه يخدم أهداف تنظيم الإخوان، ومؤكدا أن راتب أمين الشرطة يصل إلى أربعة آلاف جنيه شهريا، وحرض ضد محافظة الشرقية بأكملها واصفا إياها بـ”منبع الإرهاب”، مطالبا بتفتيش منازلها وهو ما أثار غضب الأهالى ودفعهم إلى تقديم بلاغات ضده لم تحرك ساكنا كغيرها.

أما تحريض “موسى” المستمر ضد المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزى للمحاسبات الصادر بحقه قرار مشكوك فى دستوريته بالعزل، فكان من أكثر المواقف التى اعتبرها سياسيون وقانونيون وحقوقيون، بل وإعلاميون، سقطة لن تمحوها السنين، ودليل قاطع على استمرار موسى فى عمله لصالح نظام مبارك والفاسدين الذين تكشفهم تقارير جنينة، كذلك ارتباط ظهور وزير العدل المُقال المستشار أحمد الزند ببرنامجه، الذى اعتاد موسى أن يستضيفه ويمنحه الوقت كاملا للحديث كما يشاء وفيما يشاء بتأييد منه وتأكيد على صحة كل كلمة يقولها، وهو ما لم يكن غريبًا معه أن يخرج عقب قرار رئيس الجمهورية، بعزل وزير العدل، للتعبير عن غضبه وعدم رضاه عن القرار، فيما يعد الموقف الوحيد الذى أبدى فيه موسى معارضته للنظام!

ورغم أن ما سبق ذكره ما هو إلا غيض من فيض، وأنه رغم أدلة ثبوت قاطعة بارتكاب موسى لأخطاء وانتهاكات وجرائم يعاقب عليها القانون، إلا أنه لا يزال يتمتع بحصانة من نوع خاص يصعب معها توقع خضوعه لتحقيق جاد فى واحد فقط من البلاغات المقدمة ضده.

 

 

*رسالة خطيرة من معهد واشنطن لـ السيسى

رصد معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى، تداعيات القرار المصري بالتنازل عن جزيرتي تيران وصنافير للمملكة العربية السعودية، مسلطًا الضوء على الكيفية التي يتعاطى بها السيسي مع الملفات الكبرى للدولة المصرية.

وقال المعهد في تقرير حديث له، إن الطريقة التي أُعلِن بها الخبر وترتيبات زيارة ملك السعودية لمصر خلفت غضبًا شديدًا لدى قطاعات واسعة من المصريين كان بالإمكان تقليله، لو تمت معالجة الأمر من قبل الحكومة المصرية بكيفية أفضل من ذلك.

وتابع قائلاً: “كان بإمكانها أن تشرح الأمور للمصريين وتهيئهم نفسيًا، حتى تقلل من ردة فعلهم الغاضبة على هذا القرار، بل كان عليها ألا تدبر الأمر في الغرف المغلقة، وألا تهمش الشعب المصرى، وكأن هذه البلاد ليست بلاده، أو كأن هذا الشعب قاصر عن الإدراك”.

ووصف المعهد ما حدث بالقول إن “الجنرال عبد الفتاح السيسي يتعامل كرجل مخابرات يدير أموره بسرية، ويتكتم على كل خطواته”، قائلاً في رسالة ضمنية للنظام المصري “إن ما يصلح للعمل المخابراتي لا يصلح للعمل السياسي”.

إن الخطأ الأكبر الذي وقعت فيه الدولة المصرية هو أنها فضلاً عن السرية غير المبررة في التفاوض مع الجانب السعودي، تلكأت قبل أن تعلن للمصريين عن أسباب قبولها بتسليم الجزيرتين للمملكة، لكن حين كشفت الحكومة بالمستندات، كانت النتيجة صادمة، حيث لم ترق تلك المستندات، لأن تكون حتى مجرد قرائن، وفق تعبير معهد واشنطن.

 

 

*اعتقال طفلين بالفيوم بتهمة قلب نظام الحكم

قال محمود حسن، المحامي والحقوقي من محافظة الفيوم ، إن قوات الأمن قامت باعتقال طفلين عمرهما 14 عاما في منطقة حي دار الرماد أمس بعد خروج مظاهرة معارضة لاتفاق ترسيم الحدود بين مصر والسعودية تنازل بمقتضاه السيسي عن جزيرتي تيران وصنافير للرياض .

وأوضح حسن, أن الطفلين أدهم سعيد محمود، وعبد الرحمن سيد حسن يعملان في ورشة بتلك المنطقة، وخرجا منها لشراء طعام للعمال، ولكن أحد الضباط اشتبه بهما، وألقى القبض عليهما.

وأشار حسن إلي أن المنطقة شهدت مظاهرة خرج فيها مسيرة شبابية قبل القبض على الطفلين ولم تستمر أكثر من 10 دقائق وانتهت قبل وصول قوات الأمن، مشيرا إلى أن الشرطة نصبت كمينا لمدة ساعتين وقبضت على عدد كبير بشكل عشوائي منهم الطفلين، وطالب بالصف الثالث الإعدادي يدعي إبراهيم أشرف حامد

وأضاف أن النيابة اليوم وجهت لهم تهم الانتماء لجماعة الإخوان والدعوة لقلب نظام الحكم وقطع الطريق، وضرب أعيرة نارية لإرهاب المواطنين، وحيازة منشورات كتب عليها : “عواد باع أرضك، الأرض هي العرض”، معلقا “اليوم فوجئنا بمنشورات موضوعة كحرز للأطفال“.

وأكد أن النيابة قررت حجز الأطفال لحين ورود تحريات الأمن الوطني داخل قسم أول الفيوم بالمخالفة لقانون الطفل الذي ينص على تسليم الأطفال لذويهم أو وضعهم في أحدي دور الرعاية.

 

 

 

*فورين آفيرز : كيف يستغل السيسي قضية الإرهاب لتحقيق مكاسب سياسية؟

في تقرير لمجلة «فورين آفيرز» الأمريكية للكاتبين أليسون مكمانوس وجيكوب جرين، تناول التقرير استراتيجية النظام المصري الحالية في التعامل مع الهجمات الإرهابية ومحاولة استغلال الأمر في تحقيق مكاسب سياسية، أو إقصاء المزيد من المعارضين، كما يشرح أثر تلك السياسة على المدى البعيد داخليًا وخارجيًا، ومستعينًا بقضية اغتيال النائب العام المصري كنموذج لهذه الاستراتيجية.

في السابع من مارس (آذار) الماضي، أعلن وزير الداخلية المصري عن أسماء المتهمين في قضية اغتيال النائب العام المصري هشام بركات بعد تسعة أشهر من وقوع الاغتيال، حيث قامت الداخلية بنشر مقطع مصور يعرض اعترافات القتلة المزعومين المفترض انتمائهم لجماعة الإخوان المسلمين، بينما أكد هؤلاء أنهم تلقوا فترة تدريب لدى حركة حماس في غزة استعدادًا لتنفيذ الاغتيال في يونيو (حزيران) 2015 عن طريق سيارة مفخخة، قبل أن يتم إغلاق القضية عند هذه النقطة.

وبحسب التقرير، فقد تم الإشارة إلى الإخوان المسلمين وحركة حماس وإلى تورطهم في أعمال العنف والقتل في محاولة لحشد المزيد من الدعم للنظام، وتحويل الانتباه عن المشكلات الداخلية المتصاعدة. يرى التقرير أن استخدام تلك الطريقة أدت إلى فشل الأجهزة الأمنية المصرية في مواجهة التحديات الحقيقية التي عليهم مواجهتها.

كيف يفكر الجيل الجديد من جماعة الإخوان؟

يُرجِع التقرير بداية الموجة الحالية إلى يوليو (تموز) 2013، مع سقوط نظام الرئيس المعزول محمد مرسي، حيث نُفِذت العديد من الأعمال الإرهابية في أنحاء البلاد منذ ذلك الحين، وخصوصًا في شمال سيناء، في الوقت الذي يوجه فيه عبد الفتاح السيسي أصابع الاتهام نحو جماعة الإخوان المسلمين فيما يتعلق بتنفيذ أعمال العنف، حيث أُلقى القبض على 12000 من أعضاء الجماعة بتهم تتعلق بالإرهاب منذ ذلك الوقت، في حين تم القبض على أعداد أخرى بتهم أقل، مثل حيازة مواد ومنشورات مناصرة للرئيس المعزول محمد مرسي.

يضيف التقرير أن أيدي الإخوان المسلمين ليست نظيفة بالكامل من أعمال العنف تلك، حيث أشار التقرير إلى وجود صراع داخل الجماعة بين كبار الجماعة وبين الجيل الجديد من صغار السن، والذين يقبلون استخدام منهج العنف بعكس قياداتهم، مما خلق بعض الانقسامات داخل الجماعة أنتجت عدة مجموعات مثل «العقاب الثوري» وغيرها من المجموعات التي نفذت عمليات بحق رجال الشرطة والقضاء وأهداف أخرى، والتي أدت لانتشار هذا الفكر الجديد بين القيادات الشابة للجماعة، في حين يؤكد التقرير أنه من الصعب حالياً تحديد الدور المباشر للجماعة في أنشطة هؤلاء.

يرى الكاتبان أن هذا الغموض حول الأمر جعل أمر تثبيت تهمة اغتيال بركات على الجماعة أمرًا هامًا للغاية، حيث أن رغبة السيسي في توجيه السرد نحو كون الإخوان المسلمين هي جماعة إرهابية، فإن ذلك الأمر يقتضي إثبات تبنيها لأنشطة إرهابية، في حين يعتقد الكاتبان أن التقرير الذي لم يتضمن سوى دقيقة واحدة حول تفاصيل ضلوع الإخوان المسلمين في عملية الاغتيال بدا سينمائيًا أكثر من كونه يعرض حقائق متعلقة بالأمر، حيث أن المقطع المصور هو جزء من سلسلة مقاطع أصدرتها الحكومة في السنوات الأخيرة في السياق ذاته، والتي تظهر عناصر من جماعة الإخوان المسلمين يعترفون بتلقي تدريبات في غزة والإعداد لعمليات، وأن ذلك يتم بتعليمات من قيادات كبرى داخل الجماعة، ربما من بينها مرسي ذاته.

حماس والنظام.. قصة لا تنتهي

يرى التقرير أن سبب الإشارة إلى ضلوع حماس في العمليات من قبل النظام له أسباب رئيسية، أولها هو الإشارة إلى إيصال فكرة وجود تهديد على البلاد من جهات خارجية، وهو الطرح الذي تتبناه الدولة منذ سنوات طويلة على اختلاف الأنظمة، وأشار التقرير إلى اتهام حبيب العدلي لمجموعة جيش الإسلامالتابعة لحركة حماس – بتفجير كنيسة في الاسكندرية، وهو ما سبق قيام ثورة 25 يناير بيوم واحد، والتي أسقطت النظام المصري بالكامل.

السبب الثاني بحسب التقرير أن تلك الاتهامات ربما قد سهلت من الحوار بين حماس والدولة المصرية، والذي ترغب القاهرة من خلاله إلى استعادة جزء من مكانتها في مفاوضات السلام بين فلسطين وإسرائيل. ففي الوقت الذي اتهم فيه وزير الداخلية في السابع من مارس (آذار) حركة حماس بالتخطيط وتنفيذ عملية اغتيال هشام بركات، وصل إلى القاهرة وفد من حركة حماس بعد أيام قليلة من تلك الاتهامات، حيث قدمت تلك المناقشات فرصة لإذابة الجليد الناتج من المواقف المختلفة بعد الإطاحة بنظام مرسي، والتي أضعفت دور القاهرة بقوة في محادثات القضية الفلسطينية، بعد أن نجح مرسي في تهدئة العنف في 2012 بين طرفي النزاع، إلا أن السيسي رفض العمل مع حماس خلال الصراع الذي نشب مع إسرائيل في 2014، مما قلل بشدة من الدور المصري في القضية.

بعد الحوار مع النظام المصري في القاهرة، قامت حماس بإزالة صور ولافتات مؤيدة للإخوان المسلمين من شوارع ومساجد غزة، في الوقت الذي دعت فيه قيادات الحركة مصر إلى إعادة فتح الحدود لوقف تدفق السلع عبر الأنفاق عن طريق السوق السوداء. ويرى الكاتبان أنها ربما قد تقوم حماس بمراجعة مواقفها تجاه جماعة الإخوان المسلمين إذا كان هذا الأمر يعني عودة مصر إلى طاولة المفاوضات، والذي يعني بالنسبة لهم أهدافًا بعيدة المدى.

ما هو مستقبل البلاد في ظل المنهج الحالي؟

على الرغم من أن حرص السيسي على توجيه اللوم لحماس في قضية اغتيال هشام بركات قد يمنح الدبلوماسية المصرية بعض النقاط الإيجابية، إلا أنه إذا كانت تلك الاتهامات باطلة فسيأتي ذلك الأمر على حساب التهديدات الحقيقية على الحدود المصرية. اعترفت حماس مؤخرًا بانضمام أعضاء من الذراع العسكري لها – كتائب القسام – لتنظيم ولاية سيناء (فرع تنظيم داعش في سيناء) دون علم القيادة السياسية في غزة. يرصد التقرير وجود علاقات قوية سابقًا بين كتائب القسام وبين الحركات التي تجمعت فيما بعد لتكوين تنظيم ولاية سيناء، وأن تلك بعض العلاقات ربما تكون مستمرة مع غزة حتى الآن. وفي الوقت الذي يتبنى فيه تنظيم ولاية سيناء فكر تنظيم داعش، يعتبر التنظيم بمثابة العدو اللدود لحركة حماس والعكس، إلا أن بعض التقارب اللحظي قد يحدث في أوقات معينة. لهذا السبب، يرى تقرير «فورين آفيرز» أنه ينبغي على مصر وحركة حماس العمل سويًا لوقف أي هجمات مستقبلية في مصر، وأن هذا الهدف يمكن تحقيقه من خلال تحقيق الشفافية بين الطرفين.

على النقيض، يرى الكاتبان أن اتهام السيسي لتنظيم الإخوان المسلمين بتنفيذ الهجمات الإرهابية يبدو ذا ضرر أكبر من نفعه، حيث يعتقدان أن منع الإرهاب الداخلي يتطلب تحقيقات ذات مصداقية حقيقية وتحقيقات قوية، وأن توجيه اللوم للإخوان في مقتل هشام بركات دون دليل دامغ يقلل من مصداقية السيسي، وإن كان قد زاد من شعبيته ودعمه على المدى القصير، وأن الشعور بالظلم والتهميش لدى فئة معينة قد يقود في النهاية إلى تكوين جيل جديد من المتطرفين المسلحين كنتيجة لهذا الأمر.

وفي الوقت الذي تواجه فيه البلاد تهديدات كبرى على استقرارها، يستمر قطاع الأمن المصري في الاعتماد على الطريقة ذاتها بدلًا من إجراء تحقيقات جادة وحقيقية، ويختتم الكاتبان التقرير بأنه إذا كان هذا الأمر ناجحًا على المدى القصير، فإن العواقب المستقبلية قد تكون أليمة.

 

 

*#ارحل_ياعواد_كفايه_خراب.. هاشتاج يتصدر تويتر.. ومغردون: “مصر كبيرة عليك

دشن، نشطاء عبر موقع التدوين المُصغر “تويتر” هاشتاج تحت وسم #ارحل_ياعواد_كفايه_خراب.. للتنديد بـ”عبد الفتاح السيسي” بعد فشله في إدارة مصر، التي انهارت على يديه.  

الهاشتاج الجديد #ارحل_ياعواد_كفايه_خراب.. تصدر قائمة التريند المصري مساء اليوم الخميس، وشارك فيه عدد كبير من المغردين الذين تناولوا سلسلة فشل “السيسي” ومشاريعه الوهمية، التي أنفق عليها ثروات مصر

جدير بالذكر تظاهرات شعبية انطلقت يوم الأثنين الماضي تحت شعار “مصر مش للبيع” للتنديد بـ”عبد الفتاح السيسي”، الذي عقد عدة إتفاقيات مع العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز أثناء زيارته مصر مؤخرًا، وكان ضمن اتفاقياته “ترسيم الحدود” بين البلدين وتنازل مصر عن جزيرتي “تيران والصنافير”، فيما أثار هذا الاتفاق عاصفة من الغضب وغليان داخل الشارع المصري، لأ السيسي باع الأرض للسعودية مقابل البحث عن دعمهم لشرعيته “الزائفة.

 

 

*جنح المعادى تقضى بالحبس سنة لجيهان الامام وشقيقها عمرو الامام

قضت محكمة جنح المعادى ، اليوم الخميس ، بالحبس سنة على كل من جيهان محمد اﻹمام وشقيقها عمرو محمد اﻹمام من رافضي الانقلاب بمركز ديرب نجم في محافظة الشرقية ، فى القضية رقم 5340 لسنة 2016 جنح المعادى .

كانت قوات أمن الانقلاب أخفت الشيخ عمرو الإمام قسريا لأكثر من 50 يوما ، وظهر بعدها في سجن طرة ، كما قامت باعتقال شقيقته جيهان الإمام أثناء زيارتها له في السجن .

 

 

*6 آلاف جنيه زيادة في رواتب القضاة!

في واقعة مثيرة للسخرية والأسى، كشفت مصادر قضائية مطلعة عن صدور قرار سري” من مجلس القضاء الأعلى ووزارة العدل بحكومة الانقلاب، يوم السبت الماضي، يقضي بزيادة الرواتب الأساسية للقضاة ووكلاء ومساعدي النيابة العامة؛ وذلك من أجل مساواتهم بالدرجات الموازية لهم في جهات أخرى، رغم الأزمة الاقتصادية الكبيرة التي تمر بها البلاد.

وكشفت مصادر قضائية مطلعة عن أن تلك الزيادة تتراوح ما بين 5 آلاف و7 آلاف جنيه شهريا، مؤكدة أنها ليست المرة الأولى التي تقوم فيها وزارة العدل بزيادة رواتب القضاة، خاصة بعد الانقلاب العسكري في 3 تموز/ يوليو 2013.

وأوضحت المصادر القضائية المطلعة ذاتها أن رواتب القضاة بشكل عام كانت تتراوح قبل تلك الزيادة الأخيرة ما بين 16 ألف جنيه شهريا بالنسبة لأدنى درجة في الرواتب، وهم وكلاء النيابة، و45 ألفا بالنسبة لرؤساء محاكم الاستئناف، هذا بخلاف المكافآت الشهرية التي يتقاضونها، والتي تترواح بين 5 آلاف و10 آلاف جنيه شهريا.

 

 

*تركيا: مصر دولة “هشة” تحت قيادة “السيسي

نقلت صحيفة ديلي صباح التركية عن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قوله إن العالم العربي وأفريقيا وفلسطين يحتاجون لأن تكون مصر مركزا قويا في المنطقة، وإنها في حالة “هشة جدا” تحت إدارة عبد الفتاح السيسي.

وذكرت الصحيفة أن جاويش أوغلو، قال في تصريحات أدلي بها يوم الإثنين الماضي في أبوظبي لصحفيين رافقوه في زيارة إلى الامارات، أن “مصر اليوم ليست قوية وغير مفيدة لأحد. فهي هشة جدا ومن الممكن أن تنهار في غياب الدعم الإقليمي لها من دول أخرى، ونحن لا نريد لها هذا المصير.

اضاف: شعب مصر هم إخواننا. نحن نعلم أهمية مصر، ولكن الصورة اليوم لا تعزز هذا”.

وقال جاويش أوغلو إن تركيا ساندت الإخوان المسلمين في مصر من حيث المبدأ وأكد أن مصر ستدعم أي طرف منتخب ديمقراطيا في مصر.

وأضاف أن “الأنظمة السياسية قد تختلف من دولة إلى أخرى لكن لم تكن لدينا أي نية لتصدير نظامنا على الإطلاق. لكن كدولة عانت من الانقلابات العسكرية والغرب والمجالس العسكرية… فنحن ندعم الحكومات المنتخبة ديمقراطيا. وكنا سندعم كل الأطراف المنتخبة في مصر وليس فقط الإخوان المسلمين.”

وقال إنه يوجد “اعتقاد خاطئ” بأن حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا يدعم جماعة الإخوان المسلمين لاشتراكهما في “نفس القيم الأيديولوجية”.

وأشار إلى أن العلاقة بين تركيا وتونس هي دليل على أن هذا الاعتقاد خاطيء.

وأضاف أنه “في تونس صعد الإخوان المسلمون إلى الحكم عقب ثورات الربيع العربي وكانت تجمعنا بهم علاقات جيدة.. وعقب ذلك خسروا في الانتخابات وشكلت أحزاب أخرى الحكومة التونسية ورغم ذلك مازال لدينا علاقات جيدة مع تونس”.

وقال جاويش أوغلو إنه على الرغم من انتقاد تركيا لإدارة السيسي في الماضي “إلا أن أنقرة لم تعمل ضد مصر في المحافل الدولية ولم تفرض أي عقوبات اقتصادية من شأنها أن تؤثر سلبا على حياة المصريين. وهذه علامات توضح أننا نقدر مصر والمصريين”.

وعن إمكانية تطبيع العلاقات بين مصر وتركيا، قال “العلاقات بين البلدين لن تستمر على هذا المنوال إلى الأبد ولا ينبغي لها ذلك”، مشددا على أن تركيا “لن تتراجع عن موقفها وتتخلى عن مبادئها لاستعادة العلاقات.. في الواقع لقد عبرنا عن أفكارنا للتوصل لحل. ولم نغلق الباب”.

وأضاف أنه يتعين على مصر اتخاذ خطوات بعينها، “وهذا ليس تدخلا في الشؤون الداخلية (المصرية). توجد مشكلة ونحن نتبادل الآراء للتغلب عليها باعتبار أن المصريين أخوة لنا”.  

 

 

*«1277» حالة اعتقال منذ 15 أبريل

قالت جبهة “الدفاع عن متظاهري مصر”، إن عدد من تم إلقاء القبض عليهم أو استوقفوا، خلال الفترة من 15 حتى صباح 28 أبريل 2016، بلغوا نحو 1277 حالة، وذلك على خلفية احتجاجات اتفاقية ترسيم الحدود بين مصر والسعودية، ونقل تبعية جزيرتي تيران وصنافير للسعودية.

وأضافت الجبهة- في تقرير لها اليوم الخميس- أن حالات القبض وقعت في 22 محافظة عبر 91 دائرة قسم شرطة، منها 577 واقعة قبض وتوجيه اتهامات وعرض على النيابة، بينما وقعت 619 حالة استيقاف ثم أطلق سراحهم، بينما لا تزال 81 حالة لا يُعرف موقفها القانوني حتى الآن، في إشارة إلى اختطافهم من جانب الشرطة وإخفائهم قسريا.

وأوضح التقرير أن 25 أبريل الجاري كان أكثر الأيام التي شهدت تلك الوقائع، بإجمالي 711 حالة، يليه يوم 15 أبريل “جمعة الأرض” بعدد 387 حالة، ثم 22 أبريل بـ87 حالة، ويوم 24 أبريل بعدد 37 حالة.

 

 

*الطبيب “صلاح جلال” يروي تفاصيل الانتهاكات التي يتعرض لها طيلة 14 شهر في رسالة من محبسه

تسربت رسالة من الطبيب “صلاح جلال” المعتقل في سجن طره بالقاهرة، كشف خلالها الانتهاكات التي تعرض لها مدة اعتقاله التي بلغت 14 شهرا حتى الآن.

نص الرسالة :

بسم الله الرحمن الرحيم

صلاح احمد متولي جلال .. هذا هو إسمي .. كنت أعمل كطبيب انف وأذن وحنجرة قبل أن يقوم أمن الدولة بفصلي من جهة عملي .. قاموا بإصابتي إصابات مباشرة بطلق ناري في الصدر والذراع الأيسر والأيمن.

قاموا باقتحام منزلي وتحطيم محتوياته وجدرانه الكائنة في ثلاث شقق، كما قاموا بتهجير أهلي خارج محاقظة الغربية 3 سنوات حتى الآن .. قامو بتلفيق 30 قضية لي .. منهم 8 قضايا عسكرية .. أمام محكمة جنايات عسكرية الإسكندرية.. و21 قضية ما بين جنحة وجناية أمام دوائر طنطا .. وقضية عسكرية أمام محكمة جنايات عسكرية القاهرة.

قاموا بالقبض عليّ بتاريخ 20/ 2/ 2015 من دخل قطار “الإسكندرية القاهرةوكان برفقتي زوجتي وقاموا باصطحابها معي إلى مقر أمن الدولة بالقاهرة لاظوغلي” .. حاولوا الاعتداء عليها أمام عيني.. كما تعرضت أنا وهي ووليدي للقتل على يديهم، حيث كانت حاملا في حذيفة في الشهر الرابع.

تعرضت للتعذيب في 5 أماكن احتجاز 1- مكتب تابع لوزارة الداخلية بمحطة سكك حديد مصر “محطة رمسيس” ، 2- مقر أمن الدولة بالقاهرة “لاظوغلي” ، 3- مقر أمن الدولة بطنطا، 4- مركز شرطة طنطا ، 5- مقر قوات الأمن الكائن بجوار محطة سكك حديد طنطا.

قاموا بإصابتي بكسر بالفقرات القطنية الرابعة والخامسة وعظام الحوض .. أنا الآن أسير فراشي منذ عام وثلاث أشهر داخل سجون الظالمين .. اتعرض للموت البطيئ .. لم يراعوا حالتي الصحية .. وبالرغم من تدهور حالتي .. قاموا بنقلي منذ ايام لحضور المحاكمة العسكرية بالحي العاشر بالقاهرة، وبالرغم من نقلي بسيارة إسعاف إلا إنني تعرضت لانتكاسة حادة كادت تودي بحياتي ، لازلت أعاني آثارها حتى الآن .. تعرضت للاغماء ولا زالت حالتي تسوء .. كم تمنيت ان أحاكم في محاكم مصرية.. أحاكم بلا دليل ولا بينية ولا قرينة سوى تحريات الأمن الوطني، أمن الدولة سابقا .. أشعر أنني غريب في وطني .. يقينا ليست فقط تيران وصنافير خارج السيادة المصرية.. بل أصبحت مصر كلها “وطني العزيزخارج السيادة المصرية.

حسبي الله ونعم الوكيل..

ابن مصر البار دائما / صلاح أحمد متولي جلال

من داخل مستشفى سجن ليمان طره

26أبريل 2016 م

 

 

*ارتفاع أسعار رحلات الحج والعمرة

ارتفعت أسعار الحج والعمرة، خلال الأيام الماضية، بنسب متفاوتة أرجعها البعض لارتفاع سعر الدولار أمام الجنيه بعد وصوله إلى 11 جنيه مصريًا، إلا أن البعض الآخر أرجع الزيادة إلى سياسة وزير الانقلاب الجديد في التعامل مع شركات السياحة.

وقال باسل السيسي، رئيس لجنة السياحة الدينية بغرفة شركات السياحة، في تصريحات صحفية، إن أسعار برامج العمرة شهدت زيادة منذ بداية الموسم وصلت إلى 20%، موضحًا أن أسعار العمرة كانت تبدأ الموسم الماضي من 4 آلاف بينما بلغت حاليا 4.500 جنيه، كاشفا عن مشكلة ستواجه موسم العمرة الفترة المقبلة في ظل تواصل ارتفاع سعر ” الريال” والمتعلقة ببدء تحصيل مبلغ “87” ريالا سعوديا من كل مسافر “قادم أو مغادر” على الرحلات الدولية بمطارات المملكة نهاية مارس الجاري.

 

*الحزب الوطني “المنحل” يحكم 52 بالمئة من لجان برلمان السيسي

أكدت صحيفة “الفجر” الورقية الأسبوعية، الصادرة الخميس، أن “الحزب الوطني”، الذي كان يرأسه الرئيس المخلوع حسني مبارك، وحكم القضاء بحله بعد ثورة 25 يناير 2011، بات يحكم 52% من لجان مجلس نواب ما بعد الانقلاب، موردة أسماء قياداته، الذين فازوا بنسبة 52% بالفعل من اللجان النوعية بالبرلمان الحالي.

وفي البداية قالت الصحيفة إن اسم البرلمان قد تغير من مجلس الشعب إلى مجلس النواب، لكن لا تزال الوجوه المهيمنة على زمام الأمور تحت القبة، واحدة، وهو ما ظهر بشكل قوي في انتخابات اللجان النوعية التي أسفرت، خلال الأيام الأخيرة، عن فوز قيادات الحزب الوطني المنحل برئاسة 13 لجنة من أصل 25، بما يعادل 52% من إجمالي عدد  اللجان النوعية.

ووصل الأمر – وفق الصحيفة – إلى حد وراثة بعض رجال الأعمال من النواب مقاعد آبائهم في هذه اللجان، وهو ما ظهر في لجنة الصناعة التي فاز بها رجل الأعمال محمد السويدي، رئيس اتحاد الصناعات بالتزكية، بعد أن أفسح له ائتلاف “دعم مصر” (ظهير السيسي في المجلس)، الطريق للفوز بالمنصب، وهي اللجنة ذاتها التي كان يرأسها والده زكي السويدي، في أثناء حكم الحزب الوطني المنحل.

وتكرر الأمر نفسه في لجنة الإسكان التي كان يترأسها نائب الحزب الوطني الراحل، محمد محمود، رئيس الشركة القابضة للتشييد والتعمير، إذ فاز برئاستها نجله معتز، القيادي السابق بالوطني المنحل، والمفارقة هنا أن “معتز” كان ينوي في البداية منافسة محمد السويدي على رئاسة لجنة الصناعة، لكن بعد التربيطات الانتخابية تركت معتز الصناعة ينافس على لجنة الإسكان، بحسب “الفجر“.

وفي اللجنة الاقتصادية فاز علي المصيلحي، وزير التضامن السابق، في عهد مبارك، والنائب السابق أيضا عن الحزب الوطني المنحل، الذي تزخر سيرته الذاتية بالعديد من الخبرات في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لكنها في الوقت نفسه بعيدة إلى حد كبير عن مجال الاقتصاد، ومن بينها تعيينه كبير مستشاري وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وتوليه رئاسة مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد المصري حتى كانون الأول/ ديسمبر 2005، إلى أن وصل لمنصب وزير التضامن الاجتماعي عام 2005.

أما رئيس لجنة الشؤون العربية سعد الجمال، الذي واجه حربا من قبل النائب عبد الرحيم علي الذي انسحب من الانتخابات نتيجة ما سماه بيعة دعم مصر” للجمال، فيعد أحد أبرز رجال الحزب الوطني المنحل، في برلماني 2000 و2005، إذ أسهمت خبراته السابقة كأحد رجال الأمن، وتدرجه في المناصب إلى أن أصبح مساعدا لوزير الداخلية، في الفوز بمنصب وكيل لجنة الدفاع والأمن القومي، في 2000، وفي برلمان 2005 فاز برئاسة لجنة الشؤون العربية.

أما جبالي المراغي رئيس لجنة القوى العاملة، الذي أهله منصبه كرئيس لاتحاد العمال لهذا المنصب، بعد دعم “ائتلاف دعم” مصر له، فهو أحد الوجوه البارزة للحزب الوطني المنحل.

أما رئيس لجنة الاقتراحات والشكاوى النائب همام العادلي، الذي فاز بالتزكية، فهو محام بالنقض، وكان أيضا أحد رموز حزب الرئيس المخلوع حسني مبارك في مركز المراغة بسوهاج.

أما رجل الأعمال محمد علي يوسف، الذي ترأس لجنة المشروعات الصغيرة، فكان نائبا عن الحزب الوطني المنحل في دورتي 2000 و2005، كما فاز في انتخابات برلمان 2010 الذي صدر حكم بحله عقب ثورة يناير، وهو رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات “المهندسون المتحدون”، وشركة “هندركس” مصر لتغذية الحيوان، وعضو سابق بلجنتي الخطة والموازنة والتعليم.

وكان النائب طلعت السويدي رئيس لجنة الطاقة والمحسوب على حزب الوفد، أحد الرجال المقربين من جمال مبارك بالحزب الوطني المنحل، إذ كان عضوا بارزا في أمانة السياسات بالحزب، ونائبا سابقا عن الوطني المنحل، بدائرة ديرب نجم بمحافظة الشرقية. ويترأس السويدي شركة السويدي للكابلات.

كما كان هشام الشعيني، رئيس لجنة الزراعة عن حزب “المصريين الأحرار”، أحد نواب الحزب الوطني المنحل، وتنقل بعد الثورة بين حزبي الحرية والمصريين الأحرار، واسمه بالكامل عبد النبي محمد عبد النبي، وشهرته هشام الشعيني، ودرس في كليه الشرطة، وهو ابن النائب الراحل محمد عبد النبي السمان.

وقالت الصحيفة إن المدهش في نتائج اللجان النوعية كان هو فوز النائب عبد الهادي القصبي برئاسة لجنة التضامن، برغم أنه يتولى منصب شيخ مشايخ الطرق الصوفية، وأغلب خبراته تتعلق بالطرق الصوفية التي يرأسها منذ نحو 6 سنوات، كما أنه قيادي سابق بالحزب الوطني المنحل، وعضو في مجلس الشورى السابق في أثناء حكم المخلوع مبارك في عام 2007.

وعلاوة على الأسماء السابقة، هناك سحر طلعت مصطفى رئيسة لجنة السياحة، التي فازت بالتزكية، والتي تُعد من أبرز قيادات الحزب الوطني المنحل في محافظة الإسكندرية، وشقيقة القيادي البارز بالحزب هشام طلعت مصطفى، عضو مجلس الشورى في عهد المخلوع مبارك، المحبوس 15 عاما على ذمة قضية مقتل المطربة اللبنانية سوزان تميم.

أما محمد فرج عامر رئيس لجنة الشباب، فكان معينا بمجلس الشورى بقرار من المخلوع حسني مبارك، وكان قياديا بالحزب الوطني المنحل، إلا أنه تبرأ بعد الثورة من نظام مبارك البائد.

أما مي البطران، رئيسة لجنة الاتصالات، فنجلة محمد البطران القيادي في الحزب الوطني المنحل، عضو مجلس الشعب في المنيا، كما أن الدكتور مجدي مرشد، رئيس لجنة الصحة كان أحد كوادر الحزب الوطني المنحل السابقين، وعضوا بالمجلس المحلي لمحافظة الشرقية، بحسب الصحيفة.

 

 

*مركز أبحاث إسرائيلي: الغضب المصري ضد السيسي قد يشتعل في أي لحظة

سوف تكون هناك عواقب وخيمة لقرار السيسي تسليم جزيرتي تيران وصنافير الواقعتين في البحر الأحمر للمملكة العربية السعودية، وفق ما قاله مركز بحثي إسرائيلي تابع للحكومة أمس.
وقال مركز القدس للشؤون العامة، الذي يترأسه وكيل وزارة الخارجية الإسرائيلي، دوري جولد: “هناك إشارات لوجود حالة من السخط على قرار عبدالفتاح السيسي داخل الجيش المصري، الذي يعتبر رأس حربة النظام“.

وقال المركز إن السيسي يحاول “التأكيد على ولاء الجيش من خلال منح الجيش مزيدا من الاحتكارات وتوسيع صلاحياته مما كان له تأثير مباشر على الاقتصاد المصري“.

وأشار التقرير أن “الغضب قد اجتاح قطاعات عريضة من الشعب المصري، كانت مؤيدة للسيسي بشدة”، بعد التنازل عن الجزيرتين.

 

 

*السيسي يتجاهل قتلى ليبيا وعلاوة العمال.. وعمال ساخطون

تجاهل رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، في خطابه الخميس، بمناسبة عيد العمال، الإشارة إلى العمال المصريين الذين تعرضوا للقتل في ليبيا، وبلغ عددهم زهاء الثلاثين، كما تجاهل الإشارة إلى منح العمال علاوة ينتظرونها كل عام في هذه المناسبة، التي مارس معها السيسي عادته في تبكيرها ثلاثة أيام، إذ تحل الأحد.

واكتفى السيسي بكلمات مبهمة قال فيها: “أؤكد على الالتزام والاهتمام الذي توليه الدولة المصرية لصون حياة وكرامة المواطنين المصريين،  سواء المقيمين على أرض الوطن، أو في الخارج.. اتخذت الدولة كافة التدابير الأمنية والقانونية اللازمة لحمايتهم، والدفاع عن أرواحهم وحقوقهم”، وفق قوله.

لا علاوة

ارتبط الاحتفال بذكرى يوم العمال في مصر، بقيام رئيس الجمهورية، بإلقاء خطاب للشعب المصري، يتضمن مناشدات مالية، كقول مواطن للرئيس المخلوع حسني مبارك: “العلاوة ياريس”، وبالنسبة للسيسي في عامي 2015، و2016، قيل له في احتفالات العامين: “بنحبك يا سيسي
ولم يشر السيسي إلى أي علاوة، وإنما قال إنه سيدعم صندوق الطوارئ المخصص للعاملين بمائة مليون جنيه من صندوق “تحيا مصر”، لأنه يقوم بدور كبير في مساعدة العمال والعاملين أثناء الظروف الصعبة، على حد قوله.

وقال: “أجدد تكليفي للحكومة بأهمية منح الأولوية لتلبية احتياجات المواطنين، وأشدد على ضرورة مكافحة الفساد والغلاء والعمل على ضبط الأسعار، ودراسة هامش الربح الذي يتخطى أحيانا بشكل مبالغ فيه القيمة الحقيقية التي تم شراء أو استيراد السلع بها“.

وأضاف: “أنوه إلى ضرورة دعم دور جهاز حماية المستهلك وأجهزة الرقابة على الأغذية والأدوية بما يحقق صالح المواطنين خاصة محدودي الدخل والفئات الأولى بالرعاية“.

وأردف: “أؤكد أهمية دعم صندوق الطوارئ من أجل مساعدة العاملين في القطاعات التي تواجه ظروفا صعبة مثل قطاع السياحة.. وأعتزم دعم صندوق الطوارئ بتخصيص مائة مليون جنيه من صندوق “تحيا مصر”، وفق وصفه.

حبيتك من قبل ما أشوفك

وكعادته في خطاباته، وعلى شاكلة الخطاب الذي ألقاه في العام الماضي، تم الحرص على إظهار جوانب تعاطف جماهيري مع السيسي.

وعلى الرغم من أن عمال مصر الحقيقيين، لم يكونوا ممثلين في لقاء السيسي، وإنما حضرته قيادات عمالية، على طريقة نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك، بحشر المصفقين والمؤيدين.
إلا أن إحداهن، قامت لتقول ، في ختام خطاب السيسي، بعد أن قاطعته، “حبيتك من قبل ما أشوفك.. ربنا ينصرك ويحفظك لمصر ياريس”؛ ليرد عليها: “ربنا ينصرنا ويحفظنا جميعا”. واختتم السيسي خطابه مكررا ثلاث مرات كالمعتاد: “تحيا مصر.. تحيا مصر.. تحيا مصر“.

وهتف عامل، ينتظر التكريم هو يوسف على محمد، خلال الكلمة، قائلا: “ياريس عاوز أسلم عليك”، مؤكدا أنه لم يشعر بنفسه خلال خطاب السيسي، وتلهفه لمصافحته.

وقال يوسف، لاحقا في تصريحات صحفية، إنه بمجرد أن سمح له السيسي، قام بمصافحته، وتقبيل رأسه: “حسيت إنه أبويا.. وأبونا كلنا“.

حداد العمال في يومهم

في المقابل، قررت تنسيقية “تضامن” العمالية – في بيان أصدرته – إعلان يوم عيد العمال في الأول من مايو المقبل (الأحد)، يوم حداد للعمال المصريين، تعبيرا عن حقيقة أوضاعهم خلال هذا العام، وتنديدا بالهجوم المستمر لتحالف الحكومة وأصحاب الأعمال عليهم، وبالتعاون مع الاتحاد الحكومي المعادي للعمال.

وأشارت التنسيقية – في بيان أصدرته – إلى اتفاق عدد من القيادات العمالية المستقلة، على عدم وجود أسباب تدفع العمال المصريين للاحتفال في يوم عيد العمال، مؤكدة أن العيد يأتي هذا العام في ظل التدهور المستمر لحقوق كل من يعمل بأجر.

وكشفت التنسيقية (المكونة من 36 اتحادا ونقابة)، أن الاجتماع الذي دعت له مع عدد أوسع من القيادات العمالية المستقلة، والمنحازة لمطالب وهموم أعضائها، إلى مسمى يوم حداد “الطبقة العاملة المصرية”، وتنظيم وقفة الحداد في الأول من مايو المقبل، يأتي تعبيرا عما تعيشه الطبقة، وتنديدا بما تقوم به الحكومة المصرية من هجوم، وعداء على العمال المصريين، على حد تعبيرها.

واتهمت التنسيقية الحكومة بأنها “ما زلت مستمرة في محاولاتها لإصدار تشريعات تنتقص من حقوق العمال، وتعمل على إهدار حقوقهم، في تحد واضح لمطالب العمال، ولنصوص الدستور، والاتفاقيات الدولية“.

وتابعت أن الحكومة ما زالت أيضا تحاول العمل على إصدار قانون للعاملين بالدولة ينتقص من حقوقهم، ويستهدف تشريد الملايين من الموظفين المصريين، ويدعم من تفشي الوساطة، والمحسوبية.

وحذرت من أن الدولة توسعت في هجومها على التنظيمات النقابية المستقلة، حيث كشفت قرارات عدد من وزرائها عن فجاجة عداء الدولة لتلك التنظيمات، ناهيك عن ما تكشفه مسودة مشروع قانون التنظيم النقابي، المقدم من الحكومة عن مدى هذا العداء، ومخالفته الواضحة لحق الحريات النقابية، ومخالفتها ليس فقط لنصوص مواد الحق في التنظيم النقابي في المعاهدات والمواثيق الدولية، لكن أيضا لمخالفته الواضحة للحريات النقابية وفقا للدستور المصري“.

وأشار البيان إلى أن مشروع وزارة القوى العاملة لقانون القطاع الخاص المزمع تقديمه لمجلس النواب، يظهر مدى عداء الدولة للعمال المصريين، وانحيازها الواضح لأصحاب العمل، على حساب حقوق ومكتسبات الطبقة العاملة المصرية، وهو الأمر الذي تكشفه أيضا مشاريع الحكومة لقوانين أخرى كقانون التأمين الصحي وقانون المعاشات والتأمينات، المقترحين من الحكومة لإقرارهما بمجلس النواب، اللذين يفتقدان الفلسفة التي تفرض ضرورة الحفاظ، والحماية لحقوق الأطراف الأكثر ضعفا“.

فض اعتصام أصحاب المعاشات

وفي إطار جهود الحكومة لتلافي أي احتجاجات تعكر صفو المناسبة، أعلن رئيس لجنة التضامن الاجتماعي وشؤون الأسرة وذوي الإعاقة بمجلس النواب، عبد الهادي القصبي، التوصل إلى اتفاق مع أصحاب المعاشات لفض اعتصامهم الذي بدأ منذ يومين بمقر حزب التجمع.

وقال القصبي – في تصريحات صحفية، الخميس – إن اللجنة بحثت قضية أصحاب المعاشات مع ممثلي وزارة التضامن، وإنه تم الاتفاق مع أصحاب المعاشات، على فض اعتصامهم على أن يكون هناك تواصل معهم من جانب اللجنة والوزارة.

وتابع أن مطالب أصحاب المعاشات معلنة للكافة ومعروفة، وأن لجنة التضامن الاجتماعي بالمجلس ستعقد اجتماعا معهم يحدد موعده لاحقا، للاستماع لهم، والوقوف بدقة على هذه القضية، ومطالبهم.
ونظم الاحتفال الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، وحضره رئيس الوزراء شريف إسماعيل، وشيخ الأزهر أحمد الطيب، وعدلى منصور الرئيس المؤقت السابق بعد الانقلاب، رئيس المحكمة الدستورية العليا، والبابا تواضروس الثاني، ولفيف من الوزراء ورؤساء الوزراء السابقين، والقائم بأعمال محافظ القاهرة، وسفراء بعض الدول وكبار المسؤولين في الدولة وقيادات وزارة القوي العاملة، فضلا عن ما يزيد على ألف قيادة عمالية، تم حشرها من جميع المحافظات، وأغلبهم من فلول الحزب الوطني المنحل.