الأربعاء , 15 يوليو 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : حركة غلابة

أرشيف الوسم : حركة غلابة

الإشتراك في الخلاصات

ترامب مُعادٍ للإسلام ومنجذب للسيسي.. الأربعاء 9 نوفمبر.. مخابرات السيسي تنشئ صفحة بعنوان “ثورة الغلابة” لتضليل الثوار

ترامب مُعادٍ للإسلام ومنجذب للسيسي

ترامب مُعادٍ للإسلام ومنجذب للسيسي

ترامب مُعادٍ للإسلام ومنجذب للسيسي.. الأربعاء 9 نوفمبر.. مخابرات السيسي تنشئ صفحة بعنوان “ثورة الغلابة” لتضليل الثوار

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*إصابة ضابط وجندي في انفجار عبوة ناسفة وإصابة 2 آخرين في اشتباكات بالشيخ زويد

 

*حركة “غلابة” توضح حقيقة إلغاء “ثورة 11/11

نفت حركة “غلابة” ما نشرته صحيفة “اليوم السابع”، حول إلغاء فعاليات “ثورة الغلابة” يوم 11 نوفمبر الجاري.

وقالت الحركة، في بيان عبر صفحتها على “فيس بوك”: “استمرارًا لأسلوب الكذب والخداع الذي تعود عليه إعلام عصابة الانقلاب أعلنت جريدة اليوم السابع خبرًا مكذوبًا على لسان حركة غلابة بإلغاء فعاليات ثورة الغلابة بعد فوز المرشح الأمريكي دونالد ترامب”.

وأكدت الحركة أن “ما نشرته صحيفة اليوم السابع المخابراتية عار عن الصحة جملة وتفصيلاً”، مؤكدة استمرارها حتى تحرير البلاد من عصابة النظام العسكري الفاسد، وأن بداية فعاليات ثورة الغلابة والمقررة الجمعة ١١/١١ وما بعدها كما هي ولن تتغير، وأن الحركة لا تنتمي لأي جماعة أو حزب كما ذكرت تلك الجريدة المخابراتية الصفراء”. 

وطالبت الحركة ملايين المصريين الذين استجابوا لدعوة “ثورة الغلابة” في ١١/١١ وما بعدها أن يتوخوا الحذر من أي بيانات وتصريحات تصدر من غير ذي صفة، مشيرةً إلى أن “الموعد سيكون يوم 11- 11 في كل شوارع مصر لتكون بداية النهاية لعصابة العسكر”.

 

*هآرتس العبرية: “السيسي” أول هنأ “ترامب” بفوزه

أكدت صحيفة هآرتس الإسرائيلية أن رئيس عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي يعد أول من قام بالإتصال على “دونالد ترامب” وهنأه بفوزه برئاسة الولايات المتحدة الأمريكية في العالم.
وأضافت أن السيسي تمنى -خلال لقاء جمعه بترامب في زيارته الأخيرة لمدينة نيويورك” – بمزيد من العلاقات والروابط القوية بأمريكا خاصة في قطاع الأعمال.

من جانبه أبدى “ترامب” – المعروف بعدوانيته تجاه المسلمين – سعادته لمكالمة السفاح عبد الفتاح السيسي .

 

*مخابرات السيسي تنشئ صفحة بعنوان “ثورة الغلابة” لتضليل الثوار!

دشنت المخابرات  العسكرية بسلطة الانقلاب  صفحة بعنوان “ثورة الغلابة” ، نشرت من خلالها بيانا يزعم إلغاء تظاهرات يوم 11 نوفمبر الجاري لاسقاط حكم العسكر.

وقامت عدد من المواقع الالكترونية للانقلاب وعلي رأسها موقع “اليوم السابع” المخابراتي ، بعمل خبر  من البيان ، محاولا الترويج لالغاء “ثورة الغلابة” ؛ الامر الذي نفته حركة “غلابة” جملة وتفصيلا.

وقالت الحركة ، في بيان عبر صفحتها علي “فيس بوك” :”استمرارا لأسلوب الكذب والخداع الذي تعود عليه إعلام عصابة الانقلاب أعلنت جريدة اليوم السابع خبرا مكذوبا علي لسان حركة غلابة بإلغاء فعاليات ثورة الغلابة بعد فوز المرشح الأمريكي دونالد ترامب” .

وأكدت الحركة أن”ما نشرتة صحيفة اليوم السابع المخابراتية عار عن الصحة جملة وتفصيلا” ، مؤكدة استمرارها حتي تحرير البلاد من عصابة النظام العسكري الفاسد ، وأن بداية فعاليات ثورة الغلابة والمقرره الجمعة ١١/١١ وما بعدها كما هي ولن تتغير ، وأن الحركة لا تنتمي لأي جماعة أو حزب كما ذكرت تلك الجريدة المخابراتية الصفراء” . 

وطالبت الحركة ملايين المصريين الذين استجابوا لدعوة “ثورة الغلابة” في ١١/١١ وما بعدها أن يتوخوا الحذر من أي بيانات وتصريحات تصدر من غير ذي صفة ، مشيرة إلى أن “الموعد سيكون يوم 11- 11 في كل شوارع مصر لتكون بداية النهاية لعصابة العسكر” .

 

*شرطة السيسي تلتقط سيلفي على جثث الأطفال

لم يجد هذان الضابطان خلفية أفضل من كوارث المصريين، حتى لو كانت الكارثة هذه المرة أتوبيس مدارس والضحايا من الأطفال الأبرياء، لا تمنع الكوارث عناصر شرطة الانقلاب من التقاط السيلفي ولو على جثث أطفال مدرسة “سان جون”.

الحادث الذي التقط الضابطان الصورة عنده كان صدام أتوبيس المدرسة مع سيارة نقل؛ ما أدى إلى وفاة إحدى التلاميذ بالصف الأول الابتدائي أثناء نقلها للمستشفى نتيجة كسر في قاع الجمجمة، كما لقي كل من مشرفة الأتوبيس وسائق الأتوبيس وأحد المعلمين مصرعهم في الحال. 

وتم نقل 18 طالبًا مصابًا للمستشفى، خرج منهم 7 طلاب بعد تلقى الإسعافات الأولية مصابين بإصابات خفيفة وكدمات وسحجات، ورغم ذلك وقف ضباط داخلية الانقلاب يبتسمون في بلاهة امام كارثة انسانية وكأنهم في ملاهي أطفال!.

 

*القبض على رئيس محكمة بحوزته 68 كيلو حشيش

ألقي القبض ، اليوم الأربعاء، على رئيس محكمة جنح مستأنف بالشرقية، بنفق الشهيد أحمد حمدي وبحوزته 68 كيلو حشيش كانت مخبأة داخل سيارته قادما من شبه جزيرة سيناء ، وأحيل للنيابة للتحقيق.

وتبين أن القاضي يشغل منصب رئيس محكمة جنح مستأنف ، قد خرج من شبه جزيرة سيناء وبحوزته المواد المخدرة التي أخفاها في سيارته، وأثناء فحص السيارات المارة عبر النفق، ظهرت علامات الخوف والارتباك على سائق احد السيارات بعدما نبح الكلب المدرب على السيارة، واعترض طريقها، وبتفتيشها عثر على كمية بلغت 68 كيلو حشيش

 

*السجن 10 سنوات لأحد رافضي الانقلاب بهزلية “حلوان

قضت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الأربعاء، برئاسة سعيد الصياد، بمعاقبة المعتقل عماد عبد الباقي، أحد رافضي الانقلاب العسكري، بالسجن المشدد عشر سنوات، على خلفية اتهامه بالتظاهر في مارس  من عام 2015 بمنطقة حلوان، وبرأت المحكمة معتقلين اثنين آخرين من ذات التهمة.

أجّلت محكمة جنايات شمال القاهرة، برئاسة سعيد الصياد، إعادة إجراءات محاكمة 3 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم في القضية الهزلية المعروفة إعلاميا بـ”أحداث عنف العياط”، إلى جلسة 21 نوفمبر الجاري، لاستكمال المرافعة.

منعت المحكمة خلال جلسة اليوم حضور أي من الصحافيين أو وسائل الإعلام المختلفة، لتغطية وقائعها، واقتصر الحضور فقط على أعضاء هيئة الدفاع.

وأجّلت محكمة جنايات الجيزة، محاكمة 30 معتقلا من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم بقتل مجند شرطة و23 موطنا من أهالي منطقة المطرية أثناء الاحتفال بالذكرى الرابعة لثورة 25 يناير، إلى جلسة 18 ديسمبر الجاري.

وجاء قرار تأجيل القضية لإعادة المرافعة من جديد، وذلك بعد أن تغيرت هيئة المحكمة ليرأسها سعيد الصياد، وينظر جلسة اليوم للمرة الأولى، بدلا من المستشار معتز خفاجي، وذلك لتغيير تشكيل الدوائر القضائية مع بداية العام القضائي الذي بدأ في 1 أكتوبر الماضي.

 

*بلومبرج”: السيسي يتحمل المسؤولية المباشرة عن الفشل الاقتصادي لمصر

نشرت وكالة بلومبرج تحليلا اقتصاديا حمّلت خلاله قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي المسؤولية المباشرة عن الفشل الاقتصادي الذي تعيشه مصر، وهو ما اتفق معه خبراء اقتصاديون ورجال أعمال داخل البلاد.

وتساءلت بلومبرج في مقالها: أين ذهبت عشرات مليارات الدولارات التي تلقاها السيسي من الخارج منذ الانقلاب العسكري في يوليو 2013، والتي لا يبدو لها أثر في ظل عجز في الموازنة يبلغ 12% من الناتج المحلي الإجمالي، وعجز تجاري بنسبة 7% من الناتج، وبطالة متفشية بين الشباب، واحتياطي نقدي مستنزف.

جوع المصريين 

«أوقات الطبقة الكادحة تحت خط الفقر بيقضوها فى الشغل وأكل العيش».. هكذا قالت أسماء، 30 عاماً، من سكان منطقة عزبة بخيت بمنشية ناصر معلقة: «أيوة أعرف الفيس بوك وعندى حساب عليه، لكن لا فى وقت ولا فى بال إنى أفتحه وأقعد اشتكى، وقت اللى زينا بنقضيه نجيب لقمة العيش وبس».. لتقاطعها أم ريهام، العاملة فى أحد المخابز، قائلة: «بقينا نجيب جلود الفراخ ونعملها على شوربة أو نقطع عليها بصل وناكلها، كانت الأول بتترمى للقطط».

وعن رغيف العيش داخل المخبز الذى تعمل فيه، قالت: «من أسبوع صاحب المخبز قرر إنه يعلى السعر وبقوا الأربع أرغفة بجنيه بدل الخمسة، وحاله مش أد كده».

الحاج أحمد جودة، اضطرته الظروف لتغيير مجال عمله، فبعد أن كان يملك محلا لبيع الفول والطعمية، حوله إلى بيع أعلاف الطيور بسبب ارتفاع الأسعار: «أصحاب محال الفول دلوقتى بقوا يشتروا منى فول الطيور اللى بيكون مكسر ودرجة تانية بدل الفول العادى عشان يعملوه، لأنه أرخص النص».

«الناس سلبية، والمفروض يبطلوا يشتروا لحمة عشان ترخص» كانت تلك كلمات علاء، صاحب محل جزارة، فهو يرى أن المشكلة تكمن فى شراء الناس للمنتجات بسعر عالٍ، ورضوخهم للغلاء.

بعد أن كان يوما السبت والأحد هما العيد، كما يقول أحمد، صاحب محل فاكهة، بسبب عمل بعض أهالى المناطق العشوائية فى مجال البناء أو عمال فى ورش، أصبحت الآن أياما «كئيبة»- بحسب تعبيره- ويقول: «بعدما كانت الناس تشترى بالخمسة كيلو فى اليومين دول، دلوقتى ممكن حد يطلب ربع كيلو بس، ده أنا بقيت أقبل الشكك عشان أبيع وأكسب».

“إيكونوميست”: السيسي فاشل

ويأتي هذا بعد أن نشرت مجلة “إيكونوميست” البريطانية في 6 أغسطس الجاري مقالا مشابها بعنوان “خراب مصر”، دعت فيه السيسي ألا يترشح في انتخابات الرئاسة المزمع إجراؤها عام 2018، بعد إخفاقه في إدارة شؤون البلاد ولا سيما الجانب الاقتصادي.

وتقول بلومبرج إن السيسي بدد الأموال على مشروعات كبرى مشكوك في جدواها مثل توسعة قناة السويس، والتجهيز لمشروع “العاصمة الجديدة” الذي يبدو الآن أنه ليس مطروحا للتنفيذ في الوقت الراهن.

وأشار المقال إلى تهاوي السياحة في مصر وخروج الاستثمارات الأجنبية، وما تبع ذلك من انهيار في قيمة الجنيه المصري واتساع للسوق الموازية، بسبب نقص الدولار. كما لفت إلى ارتفاع معدل التضخم، وإلى إجراءات خفض الدعم في أسعار الوقود والخدمات.

وبحسب المقال، فإن الاتفاق الذي تم التوصل إليه مؤخرا بين صندوق النقد الدولي والحكومة المصرية لإقراضها 12 مليار دولار على ثلاث سنوات، لا يعدو أن يكون إجراء تجميليا بالرغم من ضخامته، وذلك باعتراف ضمني من مسؤولي الصندوق أنفسهم، كما يذكر المقال.

عصابة الجيش 

وأكدت بلومبرج أن على مصر توجيه الأموال إلى الاستثمار في البنى التحتية البسيطة مثل المدارس والطرق وشبكات المياه، وأن تسهل قروض المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وأن تضع حدا لسيطرة الجيش على شتى القطاعات الاقتصادية التي تجعله ينتج من الغسالات إلى زيت الزيتون، بحسب المقال.

الغريب أن عددا من أنصار قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، المعروفين في مصر باسم “المواطنون الشرفاء”، ممن تستأجرهم السلطات؛ نظموا مظاهرة غير مسبوقة، احتجاجا فيها على غلاء الأسعار، شكوا فيها من أن “العيشة أصبحت نارا”، وفق تعبيرهم، مطالبين السيسي بالتدخل العاجل، حتى لا يستغل الإخوان الموقف، بزعمهم. 

وتحدثت وسائل إعلام مصرية، على نطاق واسع، عما اعتبرته: “أول مظاهرة احتجاجية ينظمها مؤيدو السيسي ضد زيادة الأسعار”، مشيرة إلى قيام أهالي منطقة القائد إبراهيم بالإسكندرية بتنظيم تظاهرة، بعد صلاة الجمعة، احتجاجا على ارتفاع أسعار الخضروات والفاكهة واللحوم والسلع الأساسية.

 

*الخديوي السيسي يفاقم مديونية مصر باقتراض 2.5 مليار دولار سندات دولية

بعد وصول الديون المصرية في عهد قائد الانقلاب العسكري إلى أكثر من 3 تريليون جنيه ، لأول مرة في التاريخ، واعتراف الخكومة بان الديون تحاوزت  103% ، ما يعني دخول مصر مرحلة الافلاس..

اليوم،الأربعاء كشف وزير المالية عمرو الجارحي ، إن مصر حددت يوم 23 نوفمب الجاري موعداً مؤقتاً لبدء حملة ترويجية لطرح سندات دولارية في الأسواق الدولية بقيمة تتراوح بين 2 إلى 2.5 مليار دولار.

وأضاف الجارحي، خلال مؤتمر عبر الهاتف مع بنك الاستثمار هيرميس، أن السندات المزمع إصدارها ستساعد في سد الفجوة التمويلية المتوقعة خلال السنوات الثلاث المقبلة والمقدرة بنحو 32-34 مليار دولار.

وقال محافظ البنك المركزي طارق عامر الأسبوع الماضي، إن مصر ستطرح سندات دولارية في الأسواق الدولية بعد الحصول مباشرة على موافقة صندوق النقد الدولي على القرض الذي طلبته مصر.

وأعلن البنك المركزي وصندوق النقد الدولي أمس الثلاثاء أن مجلس المدراء التنفيذيين للصندوق سيجتمع يوم الجمعة المقبل للنظر والموافقة على طلب مصر الحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار.

وقالت مديرة الصندوق كريستين لاغارد في بيان أمس إنها ستوصي المجلس بالموافقة على القرض.

وقال نائب وزير المالية المصري، أحمد كوجاك، أمس، إن مصر ستتسلم الشريحة الأولى من قرض صندوق النقد الدولي يوم الثلاثاء المقبل، موضحاً أن قيمة الشريحة 2.75 مليار دولار.

وأشار وزير المالية، إلى أن مصر حصلت على الستة مليارات دولار من التمويل الثنائي الضروري لنيل قرض صندوق النقد.

قانون الافلاس شرط صندوق النقد الدولي

ولعل الخطر الأكبر يكمن في اشتراط صندوق النقد الدولي اقرار الحكومة المصرية قانون الافلاس، كشرط لحصول مصر على القرض..

وهو ما ينذر بخطر عودة الاحتلال السياسي للبلاد بعدتفاقم الديون المصرية للخارج.. 

وبذلك تدخل مصر مراحل ما بعد خطر الافلاس، وهو ما يههدد برهن اصول مصر بالخارج ومصادرة مشروعات بالداخل تابعة للحكومة في ظل تزايد الديون بلا سداد، وفشل السيسي في تخريك عجلة الانتاج…

 

*السيسي يسارع في تهنئة ترامب.. من يخدم في بلاط أمريكا؟

أما إن تم الإعلان رسميًّا عن فوز المرشح الأمريكي المتطرف دونالد ترامب برئاسة الولايات المتحدة الأمريكية، إلا وسارع قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي بتهنئة سيده في التطرف ضد المسلمين بفوزه اليوم الأربعاء، ليصبح الرئيس رقم 45 للأمريكيين، معربًا عن أمله في “بث روح جديدة” في العلاقات الأميركية مع الانقلاب في الفترة القادمة، خاصة في ظل الانتهاكات التي يقوم بها السيسي ضد حقوق الإنسان في مصر.

وقال البيان الذي أرسله السيسي: “تقدم بخالص التهنئة للرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب متمنيًا له كل التوفيق والنجاح في أداء مهامه ومسؤولياته القادمة في رعاية مصالح الشعب الأميركي الصديق الذي منحه الثقة في القيادة”، في الوقت الذي يأخذ ترامب على عاتقه في اولوياته محاربة المسلمين في العالم أجمع وطرد كافة المسلمين من الولايات المتحدة ومن بينهم المهاجرين السوريين.

كما سارع حكام السعودية والإمارات وفلسطين بتهنئة ترامب بفوزه بانتخابات الرئاسة الأمريكية، وأظهرت النتائج الأولية حصول ترامب على 276 صوتًا من المجمع الانتخابي، مقابل 218 لصالح هيلاري كلينتون.

وقبل قرابة شهرين، التقى الرئيس عبدالفتاح السيسى على هامش مشاركته فى أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، المرشحين للانتخابات ـ آنذاك ـ ترامب، وهيلارى كلينتون، وفي حوار مع شبكة سى إن إن الأمريكية تحدث الرئيس عن ترامب، حيث قال إنه سيكون قائدًا قويًا للولايات المتحدة حال فوزه.

وأطلق ترامب، هو الآخر، عبارات الثناء على السيسي، عقب اللقاء الثنائي على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، مؤكداً على أنه في حال فوزه بمنصب الرئاسة ستكون الولايات المتحدة صديقاً وفياً لمصر، وليس مجرد حليف، خاصة مع وجود عدو مشترك، وهو “إرهاب الإسلاميين المتطرفين”.

والتقى مسؤولون مصريون أعضاء بحملة ترامب الانتخابات في الولايات المتحدة، كنوع من إبداء التأييد والتنسيق حول عدد من القضايا المهمة في منطقة الشرق الأوسط.

وقالت مصادر دبلوماسية، إن وعود الرئيس الأمريكي الجديد (دونالد ترامب) إلى السيسي جاءت خلال اللقاءات التي جمعت بينهم في الجمعية العامة للأمم المتحدة .

وذكرت أن «ترامب» وصف نظام السيسي بأنه الحصن المنيع ضد الجماعات الإسلامية، خاصة في ظل عداوة ترامب لتواجد المسلمين في أمريكا..

وأشارت المصادر إلى أن دونالد ترامب أمطر «السيسي» ثناءً وإشادة على هامش مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ71 ولقاء السيسي مع دودونالد ترامب.

وأوضحت أن ما تضمنه البيان الصادر من قبل الحملة الانتخابية لـ«ترامب» آنذاك، الثناء بشدة على السيسي أثناء اللقاء ووعد بتوجيه الدعوة له لزيارة الولايات المتحدة حال فوزه بالانتخابات الرئاسية، وهو البيان الذي وصفته والذي جاء مليئًا بكلمات الثناء والإشادة، وأوضح البيان أن دونالد ترامب أعلن من خلال اللقاء دعمه الكامل لسلطات الاقنلاب.

وأكد البيان أن الإدارة الأمريكية حال فوز «ترامب» بالرئاسة، ستكون صديقة وفية للانقلاب يمكنها الاعتماد عليها، وليس مجرد حليف. 

وأشارت المصادر إلى أنه من خلال اللقاء الذي جمع بين السيسي ودونالد ترامب، أكد السيسي أن العالم بأسره بات يعاني من أزمة الفكر المتطرف وفقًا لما جاء في التقرير.

 

*الأسعار تشتعل.. زيادة أسعار الخضراوات 30% والأسماك 40%

تجار: ارتفاع أسعار الوقود رفع قيمة النقل.. ومواطنون قللوا من مشترياتهم لمواجهة الأزمة
الماكريل الإسبانى يصل إلى 27 جنيها والصينى 20 جنيهًا.. والبلطى من 12 إلى 15.. و14 جنيهًا سعر رغيف الجمبرى

شهدت أسواق منطقة وسط القاهرة ارتفاعا ملحوظا فى أسعار الخضراوات حيث تخطت أسعار بعضها حاجز زيادة بلغ 30%، بعد الإجراءات الاقتصادية التى اتخذتها الحكومة أخيرا بتعويم الجنيه وزيادة أسعار الوقود

حيث أرجع حمادة مهران، تاجر فى شارع إسماعيل أباظة، تضخم الأسعار إلى زيادة أسعار المواد البترولية، التى أدت بدورها إلى رفع أسعار نقل الخضراوات من سائقى الأجرة، مشيرا إلى أن عددا من المواطنين لجأوا إلى التقليل من مشترياتهم لمواجهة الأزمة

وقال ممدوح عبده، تاجر جملة فى سوق الجملة بشارع العيسوى بمدينة المنصورة، إن ارتفاع الأسعار يعود إلى طبيعة السوق ونظرية العرض والطلب، مؤكدا عدم قدرة تاجر التجزئة على التحكم فى السوق، حيث إن لتاجر الجملة والفلاح نسبة كبيرة فى التأثير عليه، وأضاف أن ارتفاع قيمة النقل التى وصلت فى بعض الأحيان إلى الضعف كانت سببا فى ارتفاع أسعار الخضراوات بنسبة 30% زيادة خلال الأيام الماضية.

وأرجع سيد الصيرفى، تاجر جملة، سبب ارتفاع الأسعار إلى زيادة تكلفة الزراعة على الفلاحين وارتفاع أسعار الأسمدة، وطالب وزارة الزراعة بالتدخل لتخفيض هذه التكلفة، رافضا الاتهامات الموجهة لتجار الجملة بأنهم السبب وراء هذا الارتفاع، وشدد على أن قرارات الحكومة وعدم وجود رقابة على الأسواق السبب الرئيسى فى ذلك، ما أعطى الحق للبعض فى التحكم فى السوق بشكل كبير.

فيما سجلت أسعار السمك فى الأسواق ارتفاعا كبيرا، وخاصة المستورد منها، وقال أحمد السماك، صاحب محل سمك فى شارع إسماعيل أباظة، إن نسبة الزيادة وصلت إلى 40% فى بعض الأنواع بسبب تجار الجملة وزيادة أسعار النقل بعد زيادة أسعار الوقود، حيث سجل سعر الجمبرى المستورد 120 جنيها للكيلو بعد أن كان سعره 80 جنيها، مطالبا بضرورة وجود رقابة شديد لضبط الأسواق.

وأضاف السماك، أن أسعار الماكريل الإسبانى زادت من 15 جنيها إلى 27 جنيها، بينما الماكريل الصينى زاد من 10 جنيهات ليصل إلى 20 جنيها، ووصلت أسعار السمك البلطى من 12 إلى 15 جنيها، والبورى من 28 إلى 33 جنيها، والمكرونة من 25 إلى 30 جنيها، فى أسعار الجملة.

وقال أحمد عبدالتواب، صاحب محل فى شارع القصر العينى، إن سعر كيلو الجمبرى ارتفع من 90 جنيها إلى 130 جنيها، موضحا أن ارتفاع فواتير الكهرباء والمياه أدى بالتبعية إلى رفع الأسعار على الوجبات، حيث زاد سعر كل وجبة 5 جنيهات، وارتفع سعر ساندوتش سمك الفيليه من 10 جنيهات إلى 12 جنيها، ورغيف الجمبرى من 10 إلى 14 جنيها.

 

*برلمان العسكر” يدرس فرض ضريبة 10% على من يتقاضى 1200 جنيه!

تستعد لجنتا الشؤون الاقتصادية والشؤون الدستورية والتشريعية في برلمان العسكر، لمناقشة مضروع قانون الضريبة الجديدة علي الدخل، المقدم من أحمد حلمى الشريف، وكيل اللجنة التشريعية في برلمان العسكر، تمهيدا لمناقشته فى جلسة عامة. 

ويتضمن مشروع القانون الجديد، عددًا من المواد الكارثية، أهمها إضافة تطبيق ضريبة بنسبة 10% على من يتخطى الـ1200 وحتى 2500 جنيه، وذلك بدعوي زيادة حصيلة الضرائب، وسد جزء من عجز الموازنة العامة للدولة. 

ووفقا لمشروع القانون، فإن جاءت الشرائح المقترحة للضريبة كالتالى: أكثر من 1200 وحتى 2500 يدفع 10%، وأكثر من 2500 وحتى 3750 يدفع (15%) ، وأكثر من 3750 وحتى 16600 يدفع (20%) ، وأكثر من 16600 وحتى 41600 يدفع (22.5%) ، وأكثر من 41600 يدفع (30%) .

 

*الرئيس الأمريكي الجديد: مُعادٍ للإسلام ومنجذب للسيسي

“ترامب أفضل رئيس أمريكي للمسلمين لأنه صريح بالعداوة لهم، ولا مجاملات، كلينتون حرباية تتغنى بالسلام وهي عكس ذلك”، تصريحات أتت على لسان كثير من الخبراء والمراقبين السياسيين، الذين أكدوا أن الموقف الأمريكي بالنسبة لدعم قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي لن يختلف كثيرا، بفوز المرشح الجمهوري دونالد ترامب وخسارة هيلاري كلينتون، وذلك على حساب الحقوق والحريات.

وكشفت شبكة سي إن إن في حوار سابق لها مع قائد الانقلاب، عبد الفتاح السيسي، وصلة الهيام السياسي والعواطف الديكتاتورية المتبادلة بين ترامب والسيسي، وتأثير ذلك على علاقات العسكر مع الإدارة الأمريكية الجديدة، بعد وصول ترامب للبيت الأبيض.

يقول أحد الخبراء تعليقًا على فوز ترامب: “لا داعي للخوف.. ف باراك كان اسمه حسين وكنا نعتقد أنه الأقرب للإسلام ولكن بعهده صدرت فوبيا الإسلام وظهر تنظيم الدولة وتشوه الإسلام بشكل لا مثيل له..و لهذا فعلى المسلمين أن لا يخافوا من وصول ترمب بل على العكس ربما وضوحه سوف يفيد الامة الإسلامية في سهولة التعامل وليس النفاق كما كان عليه أوباما”.

ترامب: السيسي دافع ع العالم

وقالت القناة الأمريكية إن السيسي وصف ترامب بأنه “سيكون قائدًا قويًّا بلا شك إذا ما انتخب”، وذكرت أن السيسي قال في اللقاء، تعليقًا على دعوة ترامب لفرض حظر جزئي على دخول المسلمين لبلاده لمنع تكرار هجمات مماثلة لـ 11 سبتمبر 2001، إن الحملات الانتخابية تشهد بعض الآراء المبنية على وجهة نظر معينة، ولكنها تصحح نتيجة للخبرة ونصائح من المتخصصين. 

وبسؤال “السيسي” عن رأيه في المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، إذا ما كان يراها ستكون رئيسة جيدة، قال إن الأحزاب الأمريكية لن تسمح بوصول مرشحين للرئاسة ليسوا بالكفاءة لقيادة دولة بحجم الولايات المتحدة الأمريكية.

فيما عبر ترامب عن تقديره للسيسي على ما قام به من انقلاب عسكري، دفاعًا عن بلاده بما حقق مصلحة العالم بأكلمه، مؤكدًا دعمه الكامل لجهود مصر فى مواجهة الإسلام السياسي، وأن الولايات المتحدة ستكون تحت إدارته صديقًا وحليفًا قويًّا يمكن لنظام السيسي الاعتماد عليه خلال السنوات المقبلة.

وكان السيسي قد وصل إلى سدة الحكم بعيد انقلاب عسكري في يوليو 2013 على الرئيس المنتخب محمد مرسي الذي انتخب ديمقراطياً بعد ثورة 25 يناير 2011 التي أطاحت بالمخلوع حسني مبارك.

وبانقلاب السيسي الذي كان القائد السابق للقوات المسلحة المصرية آنذاك بدأ عهدٌ من العنف السياسي خلف أكثر من 1000 قتيل، كما استهل السيسي عهده بحركة قمعٍ أفضت بـ40 ألف شخص في السجون والزنازين، منهم محتجون وطلبة وصحفيون.

حقوقي: ترامب سيدعم السيسي

محمد أحمد باحث في الشأن المصري بمنظمة العفو الدولية يقول: “نسمع أن ترامب سيدعم السيسي في تلك الحرب المزعومة على الإرهاب، ما سيؤدي إلى مزيد من قمع الحقوق الإنسانية وتضخم التدهور في وضع حقوق الإنسان في مصر.”

وفيما عاب حقوقيو الإنسان على كلينتون تباطؤها في نبذ مبارك وعلى أوباما في قبوله أخيراً بالسيسي رغم ميوله الاستبدادية، فإن ترامب طيلة حملته الانتخابية انتقد إدارة أوباما على رفعها الدعم عن مبارك، فقال ترامب في خطاب له عن السياسة الخارجية في أبريل، مشيرًاإلى أوباما: “لقد وقف مع تنحية نظام صديق في مصر تربطه معاهدة سلام وثيقة مع إسرائيل،” بيد أن ترامب في المقابل عام 2011 كان هو نفسه يكيل الانتقادات لمبارك مرحبًا بتنحيته.

يعادي الإسلام ويعشق الديكتاتورية

فيما رأى الكاتب “إيشان ثارورو” بمقال له بصحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية أن دعم “ترامب” المعادي للعالم العربي للسيسي وقمعه ليس بالأمر الغريب أو المستهجن.

وقال الكاتب إنه بالرغم من أن “ترامب” ليس لديه الكثير من الأشياء اللطيفة ليقولها عن الشعوب في الشرق الأوسط، إلا أنه احتفى برجل واحد وهو عبد الفتاح السيسي.

ويعمل السيسي على إحكام قبضته عبر حملة قمع ورقابة واعتقالات وإخفاء لا هوادة فيها، كما أدار السيسي مذبحة رابعة والنهضة التي أودت بحياة المئات وربما الآلاف من معارضي الانقلاب العسكري.

وفى أغسطس الماضي امتدح “ترامب” السيسي  بأنه شخص يدرك ” أهمية إطفاء أيدلوجية الموت هذه”.

ويشير الكاتب إلى عدم اهتمام “ترامب” بمسألة حقوق الإنسان، فيما انتقد في السابق الثورة التي هزت مصر في 2011، وأدت إلى رحيل المستبد طويل الأمد مبارك،كما أعلنت حملة ترامب بيانا براقًا عن اللقاء أكدت فيه تحول الولايات المتحدة من حليف إلى صديق لمصر، حال فوز “ترامب” بالرئاسة.

منجذب للسيسي

ويضيف الكاتب أن كلمات مثل “ديمقراطية” و”حقوق إنسان” و”حكم القانون”لم تظهر في النص، وهو ما لا يجب أن يثير الدهشة ;إذ أن “ترامب” يبدو “واضحاً في احتفائه بالرجال الأقوياء والقيادات الصارمة دون النظر إلى المشكلات الناجمة عن حكمهم. 

وأعرب ترامب في السابق عن انجذابه  إلى الرئيس الروسي “فلاديمير بوتن”، ودعم قمع السيسي، حتى أنه نصح المؤسسة العسكرية الأمريكية بالحد من انتقاداتها الموجهة لحملة التطهير الذي قام به الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أعقاب الانقلاب العسكري الفاشل . 

وأضاف الكاتب أن امتداح “ترامب” للسيسي أغضب شخصيات قيادية في السياسة الخارجية الأمريكية، وجعل مجموعة من خبراء الشرق الأوسط  يوقعون بيانًا أكدوا فيه على ضرورة ممارسة الضغط على السيسي للقيام بتغيرات ذي قيمة في مصر، مشيرين إلى الانتهاكات الواسعة لحقوق الإنسان تحت حكم العسكر.

 

*الجنيه المصري يرتفع مع اقتراب اتفاق قرض صندوق النقد

ارتفع الجنيه المصري، اليوم الأربعاء، بعدما أشار صندوق النقد الدولي إلى أنه سيوافق على القرض البالغة قيمته 12 مليار دولار الذي تأمل الحكومة بأن يجنبها الوقوع في براثن أزمة اقتصادية، بحسب رويترز.
وحرر البنك المركزي المصري، الخميس الماضي، سعر صرف الجنيه ورفع أسعار الفائدة بواقع 300 نقطة أساس لاستعادة التوازن بأسواق العملة وأعاد العمل بسوق العملة فيما بين البنوك.
وبلغت أعلى الأسعار المعروضة في البنوك للشراء 17.50 جنيه من بنك الإمارات دبي الوطني وبنك المشرق في ختام المعاملات بين البنوك (الانتربنك) اليوم الأربعاء مقارنة مع 17.80 جنيه في أعلى سعر أمس الثلاثاء، وعرض بنك مصر والبنك التجاري الدولي الشراء بسعر 16.90 جنيه والبنك الأهلي المصري بسعر 16.95 جنيه.

وعرض بنك البركة البيع مقابل 18.01 جنيه وبنك المشرق والبنك الوطني العماني 18 جنيها في ختام معاملات ما بين البنوك مقارنة مع 18.25 جنيه للدولار في أعلى الأسعار أمس الثلاثاء، وعرض بنك مصر والأهلي المصري والتجاري الدولي بيع الدولار اليوم الأربعاء مقابل 17.25 جنيه.

وقال أحد المصرفيين “أنباء صندوق النقد الدولي إيجابية وخففت الضغط عن الجنيه لأنها تعني – على عكس ما كانت تراهن عليه مكاتب الصرافة والسوق السوداء – أنه ستكون هناك تدفقات دولارية إضافية على مصر.”

وأضاف: “ذلك يزيد الثقة في الاقتصاد.”

كانت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاجارد قالت أمس الثلاثاء إنها ستوصي المجلس التنفيذي بالموافقة على اتفاق القرض البالغة مدته ثلاث سنوات لدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي لمصر حين يجتمع المجلس في 11 نوفمبر الجاري.

وقالت مصر إنها تتوقع تلقى الشريحة الأولى وقيمتها 2.75 مليار دولار من قرض الصندوق في الأسبوع المقبل بما يجلب تدفقات دولارية جديدة على الاقتصاد ويعطي الإصلاحات شهادة ثقة تأمل البلاد بأن تعيد إليها المستثمرين الأجانب.

وعاشت مصر في السنوات القليلة الماضية حالة تدهور اقتصادي وسط تفاقم عجز الموازنة وارتفاع التضخم وتراجع إنتاج الشركات والمصانع وشح شديد في العملة الصعبة في ظل غياب السائحين والمستثمرين الأجانب وتراجع إيرادات قناة السويس.

ومن شأن تحرير العملة تشجيع الاستثمارات الأجنبية وزيادة الصادرات وتمكين الشركات من الحصول على الدولار من البنوك بأسعار السوق بما يعيدها للإنتاج الكامل من جديد بعد خفض العمليات الإنتاجية خلال الفترة الماضية بسبب عدم توافر الدولار اللازم لشراء المواد الخام.

 

*الأمريكان يصدرون “ترامب” العنصري للعالم.. ونشطاء: شراكة المعاتيه

لم يكن التقاء السفاح قائد الانقلاب العسكري بالمرشح الجمهوري العنصري دونالد ترامب محض صدفة، ولكنه كان يحتاج إلى أن تكتمل الصورة كما اكتملت اليوم وتضم بسخرية نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي سفاح سوريا بشار الأسد، وجزار روسيا بوتين، ومعتوه كوريا الشمالية كيم جونج أون.

اتفق النشطاء أن الصورة أيضًا ربما تحتاج إلى “معاتيه”، دمويين، وعنصريين مصابين بداء العظمة من أمثال القذافي وهيلا سيلاسي، وهتلر وعبد الناصر.

ولذا لم يكن من غير الطبيعي أن يكون قائد الإنقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي أول المهنئين لترامب بفوزه الأولي في الانتخابات الأمريكية أو أن تعتبر الصحف الروسية فوز ترامب فرصة لمزيد من التقارب بين روسيا وأمريكا، بفضل السياسات الدموية والنظرة العنصرية المشتركة للعرب والمسلمين. 

ترامب ومصر

ونشرت صفحة كلنا خالد سعيد نموذجًا من التصريحات العنصرية لترامب تجاه مصر، ففي فيديو قصير تم تسجيله من لقاء لدونالد ترامب علي قناة فوكس نيوز الأمريكية يوم ٢٣ يونيو ٢٠١٢، وكان ذلك بعد ظهور بوادر فوز الرئيس مرسي في انتخابات الرئاسة، وقبل إعلان فوزه رسميًا.

في الفيديو يظهر بجلاء موقف ترامب من مبارك، وبالتالي تأييد طغاة الحكام العرب الذين يخدمون سياسات أمريكا، وموقفه من إسرائيل وتأثير هذا الموقف من موقفه من حكام المنطقة، وموقفه من الاستيلاء على ثروات العرب.

نص كلمة ترامب:

“أعتقد أن مصر في موقف فظيع حقًا لأنك ترى ما يحدث: الإخوان المسلمون سيستولون على مصر.

ربما كان في إمكاننا إبقاء مبارك في السلطة، لكننا لم نعامله جيدًا، وكان هو قطعًا – على الأقل – أهون الأشرار الكثيرين، لكنه كان هناك،

وكان داعمًا لإسرائيل بعض الشيء والآن لدينا مجموعة تريد أن ترى نهاية إسرائيل.

ويبدو من كل التقارير أنهم فازوا بالانتخابات، وهناك أعمال شغب في الشوارع. مصر كارثة كاملة وقد تعاملت معها الإدارة الأمريكية بشكل سيئ جدًا.

إذا نظرت حقًا إلى السياسة الخارجية، وأوباما ينسب إليه نجاحها، بينما هي كارثة.. كارثة في السياسة الخارجية.

عندما تنظر لما جرى، هناك من استولى علي دول لم نحصل نحن منها على شيء. ليبيا .. شاركنا في جعل ذلك ممكنًا وما الذي حصلنا عليه؟ لا شيء !! ما زالوا يبيعون بترولهم للصين. الصين لم تنفق١٠ قروش، وها هي تحصل علي بترولها من ليبيا! لهذا أعتقد أن السياسة الخارجية لأمريكا كارثية خلال السنوات الثلاث الماضية”.

الرسمي و”سبيلبيرج”

وسارع الخلايجة إلى تهنئة ترامب، بداية من وزير خارجية الإمارات عبدالله بن زايد، وقال: “سنعمل مع الولايات المتحدة بعد انتخاب السيد ترمب لدعم وتعزيز الشراكة بين بلدينا في كافة المجالات”.

أما وزير الخارجية السعودي، عادل بن أحمد الجبير، فقال “نبارك لـ@realDonaldTrump انتخابه رئيسًا للولايات المتحدة، ونتطلع إلى تعزيز العلاقات التاريخية بين بلدينا لخدمة المصالح المتبادلة”.

في حين أن الكاتب السعودي محمد الرطيان، لم ير ما رآه الجبير، قائلاً: “هل العالم موعود خلال السنوات الـ4 القادمة بفيلم أمريكي طويل: رعب/ أكشن لا يستطيع خيال مخرج عبقري مثل ستيفن سبيلبرغ أن يصل إليه؟! 

وأعتبر الأكاديمي السعودي د. صنهات بدر العتيبي أن “توافق اختيارالشعب الأمريكي للعنصري البغيض ترامب مع موافقة 3 ولايات في أمريكا على إباحة الحشيش والماريوانا!؟ أمة عنصرية ومحششة تحكم العالم”.

 

*الغموض سمة قرارات الانقلاب الأقتصادية بعد التعويم وارتفاع الوقود

لا ينتظر الاقتصاديون أن يتراجع قائد الإنقلاب عبدالفتاح السيسي عن قراري تعويم الجنيه ورفع أسعار الوقود، كما تراجع عن قرار إعطاء الجزيرتين تيران وصنافير للمملكة العربية السعودية، رغم الإخفاقات التي منيت به حكومته برفع ميزانية الدين المحلي بمعدلات قاتلة ليصل إلى 2 تريليون و619 مليار جنيه، وانخفاض احتياطي النقد الأجنبي ٥٠٠ مليون دولار بعد  تعويم الجنيه، وبرغم قرار البنك المركزي بالأمس وقف العطاء الدولاري الأسبوعي للبنوك والذي يبلغ 120 مليون دولار.

وتحدثت تقارير أن الحكومة تتعامل مع الأزمات بمنطق من يتفاجأ بها، فيقول د.إيهاب الدسوقي لبرنامج “حديث الساعة”، على “سي بي سي اكسترا”: “الحكومة يجب أن تكون لديها خطط للمستقبل ولكن ما يحدث أن الحكومة تفاجأ بالأزمات مثل المواطنين تماما”.

ووجد المصريون أنفسهم أمام تراجع للدولار أمام الجنيه بعد وقف الحكومه الاستيراد لمدة اسبوعين، حتى فوجئوا بالتعويم الذي لا الذي يقول عنه أحد وزراء الحكومة “العجاتي”: “تراجع الحكومة عن قرارات تعويم الجنيه ورفع أسعار الوقود ‘مستحيل’.

ارتباك المتعاملين

ودارت أسعار الدولار بالأمس فقط مقابل الجنيه بين 16.65-17.35 بأحد البنوك إلى 17.80-18.30 في بنك آخر. وحتى الأسبوع الماضي كان السعر مربوطا عند نحو 8.8 جنيه للدولار.

وقال متعامل عن غياب البنك المركزي: “لسنا معتادين على ذلك”، “نعيش ارتباكا منذ 3 نوفمبر الماضي..دلالته في تغير سعر الدولار داخل البنك إلى سعر السوق السوداء”.

وقال الخبراء إنه بعد أسبوع بعد التعويم اتسعت فروق السعر وتذبذبت الأسعار المعروضة وأحجام تداول هزيلة للغاية، وخلال أسبوع لم يدخل لأكبر تلك البنوك سوى آلاف طفيفة من العملة الخضراء.

ورغم أن البنوك تعمل من الثامنة صباحا إلى التاسعة مساء، لإيجاد فرصة لمزيد من الدولارات؛ لجأ كثيرون إلى السوق السوداء السابقة لمحاولة تلبية حاجاتهم من العملة الصعبة، فصارت البنوك تعمل مثل السوق السوداء..يتنافسون في رفع الأسعار وسرقة العملاء بعضهم من بعض عن طريق عرض أسعار أعلى لشراء الدولار.

وترى تقارير أن حالة من غياب الثقة والضبابية قد تستغرق شهورا حتى يستقر الجنيه مقابل الدولار.

رغم توقعات من الحكومة أن تحصول على قرض من صندوق النقد الدولي بقيمة 2.7مليار دولار خلال الأسبوع القادم واستثمارات أجنبية.

مستثمرون عرب

ورصدت بعض المواقع الاقتصادية اليوم أن الاستثمارات الأجنبية الموجودة حاليا في مصر، يلمسون عدم ارتياح من السياسة النقدية لمصر، وانها ذات أثر سلبي عليهم، حيث قالت شركة جرير للتسويق –سعودية- إن أعمالها بمصر من خلال شركة جرير مصر للتأجير التمويلي، المملوكة لها بالكامل، سوف تتأثر سلبا بقرار البنك المركزي بتحرير سعر صرف الجنيه مقابل العملات الأجنبية.

وأضافت في بيان لها اليوم الأربعاء، أن ذلك “بسبب فرق الصرف (خسارة) الناتج من ترجمة صافي أصول الشركة التابعة ومن ترجمة بنود مالية تشكل صافي استثمار شركة جرير للتسويق في هذه الشركة التابعة”.

كما أعلنت شركة تكوين المتطورة للصناعات أن عملياتها في مصر من خلال شركة “نيومارينا”، التابعة لها سوف تتأثر سلباً نتيجة تعويم سعر صرف الجنيه المصري رسمياً، حيث إنه من المتوقع أن يصل التأثير السلبي على صافي الأرباح الموحدة للشركة إلى نحو 45 مليون ريال، وفقاً لسعر الجنيه عند إعلان التعويم.

ركود داخلي

و قطاع السيارات من أكثر القطاعات تأثرا بالجانب السلبي، حيث سادت حالة من الارتباك عددًا من تجار السيارات في مصر، ما أدى إلى ركود حركة البيع بالسوق المحلية، بعد الارتفاعات المتتالية التي أقرها الوكلاء، على خلفية رحلة الصعود التي خاضها الدولار خلال الأسابيع القليلة الماضية، إضافة لعدم وضوح الرؤية بالنسبة لسياسات التسعير في الشركات بعد تعويم العملة المحلية، ما أدى لقفزة كبيرة بالدولار الجمركى.

وأدى هذا الركود التام إلى انخفاض نسبة البيع، مما دفع العديد من التجار لخفض “الأوفر برايس” للعديد من الطرازات؛ بهدف إنعاش مبيعاتها، لافتًا إلى أن العملاء يُلقون بتبعات الأزمة على التاجر نفسه، حيث يرونه مستغلا وساعيًا للتربح، رغم أن السبب فيها الوكيل الذي رفع السعر بشكل مُبالَغ فيه.

إبر التخدير

وخلص المحلل الاقتصادي محمد عايش في مقال له إلى أن “البنك المركزي والسلطات المالية والنقدية في مصر تهرب إلى الأمام، ولم تتخذ حتى الآن الإجراءات اللازمة للعلاج الحاسم، لأنها إجراءات ترتبط بالسياسة والجيش وبارونات الفساد”. 

موضحا أن “الحكومة لجأت إلى حقن الاقتصاد “بإبر التخدير وليس إبر العلاج، حيث كان الاقتصاد في مصر يعيش طوال الأعوام الثلاثة الماضية على المعونات الخليجية، بما فيها ودائع دولارية واجبة السداد مع فوائدها، والآن سينتقل الاقتصاد للعيش في السنوات الثلاث المقبلة على ظهر قرض صندوق النقد الدولي، وهو أيضاً قرض واجب السداد مع فوائده، ولو بعد حين”.

 

*الدولار يسجل 18 جنيهًا للبيع في البنوك و 19.5 في السوق السوداء

سجل سعر صرف الدولار الأميركى أمام الجنيه المصرى، اليوم الأربعاء، بعد قرار تعويم العملة المحلية يوم الخميس الماضى، مستويات مرتفعة فى البنوك، حيث بلغ متوسط سعر صرف الدولار الأميركى أمام الجنيه المصرى، 17.41 جنيها للشراء و18 جنيها للبيع، وسجل اليورو الأوروبى 19.23 جنيها  للشراء و19.70 جنيها للبيع.
بلغ الجنيه الإسترلينى 21.6058 جنيها للشراء و22.1446 جنيها للبيع، والفرنك السويسرى 17.8362 جنيها للشراء و18.2777 جنيها للبيع، وبلغ الين اليابانى “100 ين” 16.6209 جنيها للشراء و17.0336 جنيها للبيع، وسجل سعر صرف اليوان الصينى 2.5663 جنيه للشراء و2.6304 جنيه للبيع.
وعلى مستوى أسعار صرف العملات العربية مقابل الجنيه، بلغ سعر صرف الريال السعودى 4.6437 جنيهات للشراء و4.7579 جنيهات للبيع، وسجل الدينار الكويتى 57.4251 جنيها للشراء و58.8480 جنيها للبيع، وسجل الدرهم الإماراتى 4.7411 جنيهات للشراء و4.8583 جنيهات للبيع.
وارتفع سعر الدولار بالسوق السوداء خلال تعاملات اليوم نحو 18 جنيها للشراء، و19.5 جنيها للبيع، وارتفع سعر طلب الدولار بالسوق السوداء في ظل فشل البنوك في توفير العملة الأجنبية للتجار.

 

جيش السيسي مستمر في قتل المدنيين بسيناء. . الجمعة 21 أكتوبر. . السيسي أهدر 91 مليار دولار

السيسي أهدر 91 مليار دولار

السيسي أهدر 91 مليار دولار

جيش السيسي مستمر في قتل المدنيين بسيناء. . الجمعة 21 أكتوبر. . السيسي أهدر 91 مليار دولار

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*مقتل شرطيين وإصابة مجند بانفجار عبوة ناسفة بالعريش

 

*النائب العام يأمر بتحقيق عاجل في واقعة الهروب من سجن المستقبل بالإسماعيلية

التحقيقات تكشف تورط أشخاص من داخل سجن المستقبل في تهريب مساجين

كشف مصدر أمني رفيع، أن وزير الداخلية، مجدي عبد الغفار، يشرف على تحقيقات هروب سجناء من سجن المستقبل في الإسماعيلية، موضحًا أنه عقب انتهاء التحقيقات سيجري حركة تغييرات أمنية في المحافظة.

وقال المصدر، في تصريح إن فريقا من جهاز الأمن الوطني يشرف على التحقيقات حاليا ويفرغ الكاميرات مع وفد من النيابة العامة، ويحقق مع 6 سجناء

وأضاف أن وزارة الداخلية، قررت منع جميع الضباط في سجن المستقبل من مغادرة السجن لحين انتهاء التحقيقات التي بدأت مع عدد من القيادات داخل السجن والضباط والأمناء، وتقرر إيقاف عدد من الأفراد داخل السجن لحين انتهاء التحقيقات.

وطلب وزير الداخلية زيادة إجراءات تأمين السجن عبر تركيب كاميرات جديدة ونشر قوات من العمليات الخاصة حول السجن.

كما طلب وزير الداخلية تقريرا أمنيا شاملا على مدار اليوم عن الحادث، وأمر بإيقاف أي فرد تورط في محاولة تهريب المساجين من داخل السجن.

وكشفت التحريات الأولية عن مساعدة أشخاص لهم من الداخل على تهريب السجينين ولكن لم يتم تحديدهم حتى الآن.

وأكد مصدر أمني أن أسماء المتهمين الهاربين من السجن هما كلٌ من: أحمد شحاتة محمد مصطفى وعودة درويش علي سلام، وصلاح سعيد سعد لافي، وياسر عيد زيد حسن وأحمد يونس محمد يونس، وعوض الله موسى علي، الذي تم ضبطه.

وأسفرت واقعة الهروب عن مقتل الرائد محمد الحسيني رئيس مباحث قسم شرطة أبوصوير وإصابة فرد الشرطة، محمد أبو الفتوح بطلق ناري بالفجذ الأيمن، ووفاة مواطن يدعى أحمد عبد الوهاب، متأثرا بطلق ناري بالرأس والرقبة .

وقال مصدر أمني بمديرية أمن محافظة الإسماعيلية، إن الأجهزة الأمنية تمكنت من ضبط أحد المتهمين الهاربين من سجن المستقبل في المحافظة.

وأضاف أن أجهزة الأمن منتشرة بجميع مداخل ومخارج المحافظة وتطارد المتهم الهارب لضبطه، مشيرًا إلى أن اللواء علي العزاوي، مساعد وزير الداخلية لأمن الإسماعيلية، أمر بالفحص والتحري حول الواقعة وتشكيل فريق بحثي من أفضل العناصر الأمنية للكشف عن ملابسات الحادث والذي أسفر عن مقتل مواطن وإصابة ضابط وشرطي بطلقات نارية.

يذكر أن محيط سجن المستقبل في الإسماعيلية، شهد حالة من الكر والفر، إذ حاول أهالي مسجون تهريبه من داخل السجن، فحدثت مواجهات واشتباكات بين عناصر الأمن وأهالي المسجون، الذي نجح بالفعل في الهرب إلى منطقة جبلية، فجر اليوم الجمعة كان غائما على أهالي تلك المنطقة، فكيف كانت تلك الليلة من بدايتها حتى إحكام الجيش المصري السيطرة على الأمر.

 

 

*تعديل وزاري خلال أيام يشمل من 5 إلى 7 وزراء

أكد مصدر مطلع بمجلس الوزراء أن شريف إسماعيل، رئيس المجلس، بصدد إجراء تعديل وزاري خلال أيام، مشيرا إلى أن التعديل يشمل ما بين 5 و7 وزراء.

وقال المصدر، إن “إسماعيل” سوف يعقد عدة لقاءات بالمرشحين للوزارات الجدد تمهيدا للاختيار بينهم، وإرسال الأسماء إلى مجلس النواب للموافقة عليها أو رفضها، مؤكدا أن قائمة الوزراء التي أرسلت إلى البرلمان حدث حولها جدل واسع، حيث طالب عدد من النواب بتغيير وزير التعليم الهلالي الشربيني، إلى أن جاءت نتيجة التصويت داخل مجلس النواب بعدم استبعاده من الوزارة.

وأضاف أن التصويت جاء بتغيير حلمي النمنم، وزير الثقافة، وداليا خورشيد، وزيرة الاستثمار.

وأوضح أن الحكومة لم تستقر بعد على الموعد النهائي لإعلانها التعديل الوزاري، خاصة أن هناك مقترحا بتأجيل الإعلان عنه لما بعد الاتفاق النهائي مع صندوق النقد، ما يمهد لصرف الدفعة الأولى لفرض الصندوق النقد الدولي، والذي يبلغ إجماليه 12 مليار دولار.

 

 

*تونس تحتجز مركبا على متنها 16 صياداً من برج مغيزل كفر الشيخ

قال أحمد نصار نقيب الصيادين والمتحدث الرسمى باسم صيادى مصر، إن القوات البحرية التونسية ألقت القبض على مركب الصيد المسماه “إيمان بالله”، وعلى متنها 16 صياداً جميعهم من كفر الشيخ.

وأضاف نصار فى تصريح صحفى مساء اليوم الجمعة: خرجت مركب الصيد لرحلة صيد كعادة مراكب الصيد من بوغاز رشيد في يوم التاسع من شهر أكتوبر الجارى، وكان على متنها  16 صياداً مصرياً من قرية برج مغيزل التابعة لمركز مطوبس بكفر الشيخ، وهم “عبدالسلام على حسن، على حسن عبدالسلام، شكوكو عامر، أحمد الشوكى، رامى البهلوان، عبده حمدى عرفه، سعيد محى الدين القاضى، مصطفى سلامة مصطفى، محمد فايد، ناجى البهلوان”.

وذكر نصار أن النقابة العامة للصيادين تناشد الحكومة ووزارة الخارجية للتدخل، للإفراج عن الصيادين ومركب الصيد المحتجزة بتونس.

 

*بيان هام من حركة غلابة للشعب المصري قبل 11 نوفمبر

نشرت حركة غلابة بيانا على صفحتها بموقع التواصل الإجتماعي فيس بوك تحت عنوان : بيان هام للشعب المصري على لسان المتحدث الرسمي لها أ. ياسر العمدة ، جاء نصه كالتالي :

دعت حركة غلابة فى شهر اغسطس 2016 الى ثورة الغلابة فى 11/11 القادم وانتشرت دعوتها بين عشرات الملايين من المصريين فى اقل من شهرين حتى اصبحت هى الحدث الاكبر الذى يتناولة المصريين الذين ضاقت بهم السبل وطالهم ظلم وفساد نظام العسكر حتى وصلوا الى حاله غير مسبوقه من الفقر والقهر والظلم لم تشهدها مصر على مر تاريخها كلة.. 

وعلية فان حركة غلابة تطلب وتؤكد على كل المصريين الذين استجابوا لدعوتها بالنزول الى شوارع 

مصر وميادينها فى 11/11 القادم الالتزام بالثوابت الاتية.

1- حركة غلابة هي الجهة الداعية لثورة الغلابة والتى استجاب لدعوتها عموم المصريين وهى حركة ثوريه داخل مصر لا تنتمى لاى فصيل سياسى ولها منسقها العام ومتحدثها الرسمى الوحيد وهو السيد / ياسر العمده ولا يحق لاى جهة او فصيل او احد الشخصيات التى تدعى بالنخبة السياسيه بالتحدث باسم الحركة او دعوتها لثورة الغلابة فى 11/11 او اصدار توجيهات للثوار على الارض يمكن ان تفشل الثورة او التفاوض مع عصابه العسكر خلف الابواب المغلقه ..

وستظل حركة غلابة متواصله مع الثوار بالشارع من خلال متحدثها الرسمى عبر صفحتها الرسميه والوحيدة وعبر منبر اعلامى سيتم الاعلان عنه قريبا على صفحتها الرسمية.

2- ان حركة غلابة تعتبر وتؤكد ان 11/11 بداية لموجة ثوريه مكملة لثورة يناير التى كانت على رأس مطالبها العيش والعداله الاجتماعية .واننا سنكمل ثورتنا فى كل شوارع مصر وفى كل محافظاتها ضد عصابة العسكر حتى اسقاط النظام الفاسد كاملا 

3- ثورتنا ثورة حق .. لا مجال للاعتداء على احد ولا مجال للاعتداء على حرمه المنازل والمؤسسات الحكوميه اوالخاصه. 

4- المسيحيون والمسلمون اخوة فى الوطن لا تسمحوا ابدا بدعوات الطائفيه التى تعود على اشاعتها النظام الفاسد على مر عقود مضت وفشل فيها . والتى نتوقع بل نؤكد انه سيحاول استخدامها اثناء ثورة الغلابة 

5- الجيش المصرى جيش الشعب والمجندين اخواننا واولادنا واهلنا . لا تخلطوا بين عصابه العسكر

التى لا تتعدى اعدادها العشرات والتى سطت على مقدرات مصر واسائت لشرف العسكريه المصريه وبين الجيش المصرى المملوك للشعب والمكون فى اغلبة من ابناءة الغلابة .الجيش المصرى الذى يأخد ثمن ملابسه وسلاحة من الشعب المصرى المطحون ليحمية لا ليحكمة . وبالرغم من التهديدات التافهه من عصابة العسكر ورئيسهم الخائن بنشر الجيش فى 6 ساعات ظنا منه ان الجيش المكون من المصريين الغلابة سيقتل اهلة ليحمى مجموعة من اللصوص الخونه . فاننا نؤكد واثقين فى الله اولا ثم فى ابنائنا واخواننا المجندين انهم لن يطلقو الرصاص على اهلم واخوانهم لحساب عصابة العسكر من اللصوص الخونه .

6- نؤكد ونحذر جهاز الشرطه الذى اثبت للمصريين انه يعمل على قمع الشعب وليس خدمتة والذى بغى وتجبر .نقول له ان 11/11 فرصته الاخيره اما الانحياز للشعب او الوقوف على الحياد . واذا ما اتخذ قراره المجرم بمواجهة الشعب المصرى والاعتداء عليه فان الشعب لن يرحمة واللهم قد بلغنا .. اللهم فأشهد

 

 

*“#سجن_المستقبل” يتصدر “تويتر” من أجلك انت

احتل هاشتاج “#سجن_المستقبل” قائمة الهشتاجات الأكثر تداولاً على موقع “تويتر” للسخرية من تسميته سجنًا بهذا الاسم؛ وذلك بالتزمن مع واقعة هروب سجناء من سجن المستقبل بالإسماعيلية.

وكتب مدحت عيسى: “اللي سماه سجن المستقبل ده عبقري عرف يحط عنوان المرحلة”، فيما كتبت سلوى جمال: “بدأنا عصر التنوير وعملنا سجن مخصوص للعيال النوووتي اللي مبيسمعوش كلام ماما ومبيشربوش اللبن الصبح”.

وغردت مي عبد العزيز: “البلد دي دمرت كل حاجة ليها علاقة بالمنطق.. لدرجة أن فيه في الإسماعيلية سجن اسمه سجن المستقبل.. حاجة كده زي بشاميل دايت”، فيما غرد مجدي كامل “سجن المستقبل.. فخر الصناعة المصرية”.

وكتب عبدالله الشريف: “مصر الوحيدة في العالم اللي فيها سجن اسمه سجن المستقبل حاجة كدة زي محمد چورچ وكنيسة الصحابة”. 

فيما كتب أمير سعيد: “لأول مرة أعرف أن لدينا في مصر سجنا يحمل هذا الاسم!.. ألا يكفيهم سجن الماضي والحاضر حتى يسجنوا لنا المستقبل؟!”، وكتب محمد إمام: “سجن المستقبل من أجلك أنت”.

 

*إصابة عصام الحداد بأزمة قلبية والسجن يرفض علاجه ويمنع زيارة أسرته

كشفت الدكتورة منى إمام -زوجة الدكتور عصام الحداد، مستشار رئيس الجمهورية قبل الانقلاب العسكري- عن أنه خلال زيارة زوجها في المعتقل اليوم الجمعة، علمت بإصابته بأزمة قلبية ولم يتم توفير الحد الأدنى الضرورى لمثل هذه الحالة بنقله إلى أى مستشفى لعمل رسم القلب على الأقل، محملة مسئولي إدارة معتقل العقرب و مصلحة السجون ووزارة الداخلية في حكومة الانقلاب المسئولية الكاملة عن حالة زوجها الصحية

وقالت الدكتور مني إمام -في تدوينة لها على صفحتها الشخصية بـ”فيس بوك“-: “تخيل أن تعانى من آلام واضطراب شديد فى ضربات قلبك وأنت فى زنزانة انفرادى.. ويظل زملاؤك فى العنبر لساعات طويلة يطرقون على الأبواب فى محاولة لاستدعاء الحارس حتى يتفضل و يأتى إلى العنبر.. وبعد كل ذلك لا أحد يستطيع عمل شىء لأنه ببساطة لا يوجد أى إمكانيات لإسعافك أو حتى تشخيص حالتك!”.
وأضافت: “سجن به أكثر من ألف معتقل.. كثير منهم فوق الستين و يعانون من أمراض الضغط والقلب والسكر فضلا عن أمراض الشيخوخة ولا يوجد فيه أى إمكانيات.. آخرهم قياس الضغط وربما تعليق محلول وذلك بحكم وجود حالات إضراب كثيرة فى العقرب ويعانون من نوبات إغماء متكررة..!!”.
وتساءلات زوجة الدكتور عصام الحداد: “ماذا تستطيع أن تفعل حينئذ؟ أليست هذه هى الطريقة المثلى لقتلك “قتل طبى نظيف”!!، موضحا أن هذا هو الحال فى السجون المصرية.. فى كل مرة نقرأ نفس التفاصيل.. ولا شيء يتغير سوى اسم المعتقل الذى يموت.. هذا ليس إهمال طبى و لكن “قتل طبى متعمد!!”.
وقالت إنها لا تعلم ما حدث مع زوجها لانه ليس معه أدوية لمثل هذه الحالة ولكن معه مرضى قلب فى العنبر، موضحة أنهم منعوها الزيارة عن زوجها منذ أمس ورفضوا عرضه على أخصائى ونقله لمستشفى لعمل الفحوصات الأساسية لمثل حالته.

وأكدت أن الدكتور عصام الحداد يحتاج الآن و ليس بعد ٦ شهور أو سنة كما حدث معه سابقا، للعرض على أخصائى قلب وعمل رسم قلب وسائر الفحوصات.

وحملت زوجة الحداد مسئولي إدارة معتقل العقرب ومصلحة السجون ووزارة الداخلية في حكومة الانقلاب المسئولية الكاملة عن حالة زوجها الصحية.

 

 

*أوقاف الانقلاب” تدعم السيسي: اتبرع ولو بكيلو سكر

ركز غالبية خطباء وزارة الأوقاف والمساجد الحكومية بحكومة الانقلاب، اليوم الجمعة، على ضرورة التبرع لصالح مصر. فيما شهدت الأوساط الشعبية في مصر موجة من الغضب بين المصلين ومرتادي المساجد، خلال خطبة الجمعة، التي تركزت على أهمية العمل التطوعي.

وقام أحد المصلين وسط الخطبة بمسجد “التقوى” بالقاهرة، وطالب الخطيب بالتبرع لصالح المواطن الفقير ولو بكيلو سكر”، ردًّا على إمام المسجد الذي دعا للتبرع صراحة لـ”صندوق تحيا مصر”.

وكان وزير الأوقاف الانقلابي محمد مختار جمعة قرر تخصيص موضوع خطبة اليوم الجمعة لـ”العمل التطوعي أهميته وضوابطه”، متناسيًا دور الحكومة في توفير الحياة الكريمة للمواطن.

وسبق أن دعا قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي المواطنين للتبرع، والذين وصلت نسبة الفقر في وسطهم أكثر من 80%، بينما لا يجد نحو 6% توفير الطعام.. بحسب تقديرات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، مؤخرًا، ومنذ 3 يوليو 2013.

وتنوعت حملات “الشحاتة” بحسب مراقبين، بين: صندوق دعم مصر (يوليو ٢٠١٣)، وأطلقه رجال أعمال مصريون، لتلقى التبرعات في 5 يوليو 2013، وجمع الصندوق 827 مليون جنيه قبل أن يتم إلغاؤه ونقل أمواله لصندوق ” #تحيا_مصر”، ثم “حملة المليار” كبداية لتجميع 25 مليار جنيه وهو المبلغ اللازم لتطوير عشوائيات مصر، في ديسمبر 2013، المبادرة نفذت 1100 وحدة سكنية بتكلفة 480 مليون جنيه نهاية 2016 لنقل أسر 6 مناطق عشوائية إليها، وصندوق تحيا مصر (يوليو ٢٠١٤) وفرض السيسي على حساباته نوعًا من السرية وجعله غير خاضع لأي جهاز رقابي.

وحملة “صبّح على مصر” (فبراير ٢١٠٦)، للتبرع لمصر يوميًّا عبر الهواتف المحمولة عن طريق إرسال رسائل بجنيه أو اثنين أو خمسة جنيهات، ولم يترك السيسي النساء؛ حيث اختصهن بحملة خاصة وهي “اتبرعي بجرام ذهب (أغسطس ٢٠١٦)، ودشنها مجموعة من النساء استجابة لدعوة قائد الانقلاب لسيدات مصر، واستهدفت جمع مليون جرام ذهب من المرأة المصرية والتبرع بها للبنك المركزي لرفع الاحتياطي. 

ومؤخرًا جاءت مبادرة “الفكة” في (سبتمبر 2016)، أثناء تسليمه عقود شقق تمليك لأهالي “غيط العنب” بالإسكندرية؛ حيث طالب السيسي المصريين بالتنازل عن الفكة في مرتباتهم، قائلاً: “لو سمحتم أنا عايز الفلوس دي، إزاي ناخدها أنا معرفش”.

 

*هاشتاج #حق_الشعب يرد على وهم السيسي للغلابة

دشن عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاجا جديدا ضد سلطات الانقلاب، بعنوان، #حق_الشعب، رصدوا خلاله عشرات الانتهاكات التي يقوم بها نظام الانقاب ضد الشعب المصري، والدعوة للثورة على هذا النظام الظالم، الذي جوع الملايين من المصريين وأهان انسانيتهم.

وقال محمد الريان على “تويتر” #حق_الشعب إنه يمتلك إرادته.. الشعب اللى مصيره فى ايده هو الحاكم هو الامر ودولة العسكر دائما ما تكون ضد ارادة الشعوب وتحررها.

وعرض هشام آخر حاجة فيديو لمواطن مصري تم طرده من أحد مستشفيات الحكومة، حتى توفي من الإهمال ورفض علاجه، وقام أمن المستشفى بوضعه في ملاية قماش ورميه على جنبات الطريق.

وقال محمد الجار: “ندعو الله أن يكون استمرار المظاهرات لما يقرب من أربعين شهرا بعد بيان ٧/٣ سببا فى توحد الثوار.. #حق_الشعب“.

وقال عامر فايز: “استجابة لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب

ندعوكم للمشاركة على #حق_الشعب.. شاركونا.. جددوا نواياكم“.

وقالت هناء علي تعليقا على تصريحات أحمد موسى “ذهب ياقوت مرجان.. وهم جديد يزرعه إعلام السيسي لإمتصاص غضب المصريين.فنكوش السيسي وبيع الأوهام للشعب.. #حق_الشعب أين هو؟؟!!!”.

وقال آخر باسم “فتشني فتش”: “السيسى الخاين قتل الشباب وحالف مايسيبها إلا خراب بعد ما خلى العيشة هباب والكل لبس الخازوق اصحى يا شعب وفوق حقك مش هييجى بالذوق“.

 

 

*محبوسين في مياه مجاري” .. استغاثة معتقلي مركز شرطة “محلة دمنة” بالدقهلية

أكد أهالى معتقلي مركز “محلة دمنة” بمحافظة الدقهلية، تعرض ذويهم لانتهاكات بمحبسهم، حيث أرسل المعتقلون رسالة شكوا فيها من تعرضهم للضغط العصبي والنفسي وقلة النوم والمعاملة المهينة والمتكررة من رجال الداخلية بالمركز.

كما اتهموا المركز باحتجازهم وسط مياه المجاري تنبعث منها الروائح القذرة، وتهدد بإصابتهم بالأمراض نتيجة لظروف الاحتجاز الغير آدمية.

وحمل أهالى المعتقلين مأمور المركز ومصلحة السجون ووزارة الداخلية، مسئولية أي ضرر يتعرض له ذويهم، مطالبين بالوقف الفوري لكافة الانتهاكات ضدهم.

 

 

*الجيش يرد على استهداف أفراده بسيناء بقتل 19 مدنيا

قتل 19 سيناويا وأصيب عشرات آخرين فى قصف جوى على مناطق بجنوب الشيخ زويد وشرق وجنوب العريش ورفح.

وزعم مصدر أمنى في تصريح صحفي ان القصف تركز على بؤر تستخدمها عناصر وصفها بالإرهابية أماكن إيواء لها، وتم تدميرها إلى جانب تدمير أماكن إعاشة وتخزين أسلحة، وتم خلال العمليات استهداف سيارت متحركة.

واضاف المصدر: القوات أحبطت محاولة لاستهداف حواجز أمنية بمدخل  مدينة الشيخ زويد الشرقى والغربى على الطريق الدولى العريش رفح بأسلحة آلية خفيفة، كما فشلت محاولة استهداف كمين بوابة الشيخ زويد بقذيفة صاروخية، وتمكنت القوات من تفجير 9 عبوات ناسفة بعد الكشف عنها أثناء حملات التمشيط.

 

*هكذا أهدر السيسي 91 مليار دولار .. من بينها 20 مليار لا يعلم أحد كيف اختفت

كشف موقع “ميدل إيست آي” البريطاني أن النظام العسكري في مصر التهم أكثر من 91 مليار دولار خلال السنوات الأخيرة، وهو ما أدى إلى الأزمة الاقتصادية الخانقة التي تعيشها البلاد، مشيرا إلى أن انهيار سعر صرف الجنيه ليس سوى انعكاس لهذه الأزمة العميقة التي تعيشها البلاد.
وبحسب تحليل للكاتب محمد عايش في “ميدل إيست آي” فان البنك المركزي في مصر ليس أمامه في ظل هذه الأزمة سوى أحد خيارين، الأول هو خفض طوعي لسعر صرف الجنيه لأنه لم يعد يملك من العملة الصعبة ما يغطي بها الجنيهات الموجودة بين أيدي الناس، والثاني هو التعويم، وفي حال التعويم -بحسب الموقع البريطاني- فإن سعر الدولار الأمريكي سيتراوح بين 20 و22 جنيهاً، بل “ربما يهبط الجنيه أكثر من ذلك بكثير مع محاولة الناس الحفاظ على مدخراتها بالتخلص من الجنيه والاحتفاظ بالعملة الصعبة“.

أما قصة الـ91 مليار دولار التي تبخرت من خزائن مصر فيشرح الموقع أنها توزعت على ثلاثة مستويات، الأول أكثر من 50 مليار دولار تلقاها نظام السيسي منذ منتصف العام 2013، إضافة إلى 20 مليار دولار اختفت من الاحتياطات النقدية التي كانت موجودة لدى البنك المركزي ولا يعلم أحد أين ذهبت، إضافة إلى أن المديونية الخارجية لمصر ارتفعت بواقع 21 مليار دولار، لتكون إجمالي الأموال التي تبددت في خمس سنوات 91 مليار دولار، أغلبها خلال فترة حكم السيسي.

وينتهي المقال إلى القول: “إن مصر تعاني من أزمة اقتصادية عميقة جداً وخطيرة، وهي الأزمة التي أدت إلى فقدان الجنيه المصري أكثر من 40% من قيمته خلال العام 2016 فقط، وفقدانه أكثر من 70% خلال خمس سنوات، وهذا يعني أن أسعار السلع الأساسية سوف تشهد ارتفاعاً جنونياً سيلقي بملايين جديدة من المصريين تحت خط الفقر“.

ويرى التحليل أن “تجاوز هذه الأزمة لا يمكن أن يتم إلا بإعادة الاقتصاد المصري إلى مساره الطبيعي بما في ذلك كفّ يد الجيش عن الاقتصاد والسياسة، وإعادة الحياة المدنية إلى البلاد، بما يضمن محاربة الفساد وإعادة قطاع المال والأعمال إلى طبيعته، ومن ثم تدور عجلة الاقتصاد والسياسة بشكل صحي وطبيعي“.

 

*نقل المهام الأمنية للجزيرتين لإسرائيل.. ابتزاز للسعودية للحصول على الرز

يصعب تصور أن يدلي نقيب الصحفيين المصريين الأسبق، مكرم محمد أحمد، المقرب من الأجهزة الأمنية المصرية بتصريح تلفزيوني علني يقول فيه إن “إسرائيل هي من سيؤول إليها المهام الأمنية لتيران وصنافير”، أي أن السعودية لن تستلمهم أبدا”، إلا أنه محاولة ابتزاز جديدة من السيسي تكشف عن عمالته لمن يدفع أكثر مقابل بيعه أراضي مصر.

فهي بوضوح “رسالة” حملتها أجهزة السيسي لمكرم ضمن رسائل أخرى تعمدت القاهرة إرسالها للسعودية مؤخرا في ظل التوترات المستمرة، للابتزاز والحصول علي الرز بعدما توقف.

ويقول الدكتور “نايف الشافعي” بمؤسسة موسوعة المعرفة، المقيم في أمريكا، إنه “لا مصر ولا السعودية يستطيعان أن يطآ تيران، فهي في حوذة القوة متعددة الجنسيات تطبيقا لمعاهدة السلام”، ما يعني أن المسئوليات الأمنية ستنقل نظريا” سواء للسعودية أو للاحتلال الإسرائيلي.

وعن تهديد مكرم محمد أحمد الخاص بتيران وصنافير، يقول على حسابه علي فيس بوك: “هذه ليست زلة لسان، العجوز، مكرم محمد أحمد، نقل حرفيًا الرسالة المكلف بها إلى الإعلام“.

وتابع: من يهزئ هو الغبي الذي أملاه الرسالة، ظنًّا منه أنه بذلك يؤلب الشعب السعودي على ملك السعودية، معتمدًا على أن الجزيرتين قد ابتعدتا، بغير رجعة عن المسئولية المصرية”، مؤكدا أن “تنازل مصر عن الجزيرتين هو مطلب إسرائيلي، ليس إلا“.

“مكرم” الذي قال في حوار مع فضائية “صدى البلد”، مساء الاثنين 17 أكتوبر 2016، إن “السعودية أجبرت السيسي علي التنازل المصري عن السيادة على الجزيرتين، قبل هبوط طائرة الملك سلمان بالقاهرة“.

وكشف عن بعض أسرار توقيع اتفاق تيران وصنافير مع الرياض، كان يحاول نقل رسالة واضحة تشير إلى التنازلات التي قدمها السيسي إلى السعودية فيما يتعلق بجزيرتي تيران وصنافير، ربما في إشارة عتاب للرياض أنها لم تقدر ثمن الهدية” المصرية.

وفي سياق هذا العتاب، كشف عن أسرار مثيرة أخرى أبرزها أن الرياض أرجأت إرسال شحنات بترول إلى مصر ثلاث مرات في غضون ثمانية أشهر فقط، قائلا: “مش كل شوية السفن تروح تشحن يقول لهم لا“.

وأن (السعودية) -ضمن “ضغوط عربية وإقليمية ودولية”- تضغط من أجل إجباره على إنهاء مدته الرئاسية، مما سيسهل، التصالح مع جماعة الإخوان.

وبعدما نقل رسالته الخطيرة التي مفادها أن “اسرائيل” -لا السعودية- هي التي سوف تنقل مصر لها المهام الأمنية على الجزر، قال، في رسالة تهديد واضحة: “نتمنى أن تعيد السعودية النظر في حساباتها إزاء مصر، وتعرف مثل الراحل الملك عبدالله أن مصر قوة عظيمة، ولا تُهان، ولا تعمل بالأوامر، وأنها دولة كاملة الاستقلال والإرادة، وتحارب معركة أمامية ضد الإرهاب في العرب، وكما تحارب عن أمنها فإنها تحارب عن أمن السعودية“.

وضمن وصلة العتاب والتهديد المتلازمين، قال: “لم نخطئ في حق السعودية على وجه الإطلاق، ولم ندخل معها في نقاش ولا خلاف.. إحنا اللي فُرض علينا هذا الأمر بقرارات (يقصد بقرارات سعودية).

التراجع بعد وصول الرسالة

ويبدو أن الهدف كان توصيل رسالة تهديد فقط، ولكن مكرم محمد أحمد، نقيب الصحفيين الأسبق، نقلها بطريقة غاشمة مباشرة دون تلميح، فكان لابد من إعادته لنفس القناة لنفي ما قاله صراحه.

فعادت القناة (صدي البلد) التابعة لأحد رجال أعمال الرئيس السابق مبارك، لتصحيح ما قاله مكرم علي لسان مرة أخرى، بتصريح جديد عن انتقال المسئوليات الأمنية لجزيرتي تيران وصنافير من مصر لإسرائيل عقب نقل تبعيتهما للمملكة العربية السعودية.

حيث عاد ليقول إن “المسئوليات الأمنية المتعلقة بجزيرتي تيران وصنافير التي كانت ملقاة على مصر ستنتقل للسعودية باعتبارها المالك الجديد للجزيرتين وليس لإسرائيل“.

ويوضح أن “اتفاقية كامب ديفيد الموقعة بين مصر وإسرائيل تتطلب أن تكون تل أبيب طرفا ثالثا في هذا الموضوع، وهذا ما يتطلب بالفعل موافقة إسرائيل على نقل المهام الأمنية التي كانت مصر مسئولة عنها إلى المالك الجديد المملكة العربية السعودية”، نافيا ما قال قبل 24 ساعة.

أيضا ظهر مقربون من النظام مثل الدكتور أيمن سلامة، أستاذ القانون الدولي، علي نفس الفضائية في برنامج الصحفي مصطفي بكري القريب من المؤسسة الامنية ليقول “إن ما تردد عن نقل تأمين جزيرتي تيران وصنافير لإسرائيل لا يستحق التعليق”، نافيا ما قاله “مكرم”، ثم نفاه.

وأضاف “سلامة” خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “حقائق وأسرار” على فضائية “صدى البلد” مساء الخميس 20 أكتوبر 2016، أن “التأمين سينتقل إلى المملكة العربية السعودية“.

وأشار إلى أن “المملكة لديها قرار بعدم توقيع أي أوراق مع إسرائيل سوى بعد موافقتها على اتفاقية السلام التي تقدمت بها السعودية عام 2002“.

نقل مشاكل “تيران” للسعودية

وبسبب ارتباط “تيران” باتفاقية السلام المصرية الاسرائيلية، اضطرت الرياض للتعامل مع اتفاقية كامب ديفيد واسرائيل فعليا، برغم أنها لا تقيم علاقات دبلوماسية معها.

وحاول وزير الخارجية السعودي عادل الجبير أن يحسم هذا الأمر خلال لقائه مع الصحفيين بمقر السفارة السعودية بالقاهرة 10 إبريل 2016، بقوله إن السعودية لن تنسق مع إسرائيل بشأن الجزيرتين بعد انتقال السيادة عليهما لبلاده“.

ولكن الوزير السعودي عاد ليؤكد في الوقت ذاته “التزام بلاده بكل الاتفاقيات الدولية التي أبرمتها مصر بشأن الجزيرتين، ومنها اتفاقية كامب ديفيد للسلام بين القاهرة وتل أبيب”، ما يثير لبس حول كيفية الالتزام بالاتفاقية وهي مع إسرائيل، وفي الوقت نفسه عدم التنسيق مع إسرائيل؟

وهنا يأتي دور الوسيط الأمريكي (المحتمل) بين الرياض وتل أبيب باعتبار أن أمريكا عضو في القوة الدولية لحفظ السلام ولها قوات في تيران.

ويقول الخبير السياسي المصري “محمد سيف الدولة” إن تنازل مصر عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية بموجب اتفاقية ترسيم الحدود البحرية الموقعة بينهما، معناه أن تصبح السعودية في هذه الحالة شريكا في الترتيبات الأمنية في اتفاقيات كامب ديفيد مع مصر وإسرائيل الواردة في الملحق الأمني بالمعاهدة“.

ويشير “سيف الدولة” إلى أن “تنازل السيسي عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية، سيجعل السعودية التي لا تعترف بإسرائيل حتى الآن على المستوى الرسمي ولم توقع معها معاهدات سلام، طرفا فعليا في الترتيبات الامنية المصرية الإسرائيلية الخاضعة لمراقبة الأمريكان وقوات متعددة الجنسية MFO”.

وتكمن أهمية جزيرة تيران في تحكمها بمضيق تيران لكونها تطل عليه، إلى جانب منطقة شرم الشيخ في السواحل الشرقية لسيناء، ورأس حميد في السواحل الغربية لتبوك في السعودية، كما أن للجزيرتين أهمية استراتيجية كونهما تتحكمان في حركة الملاحة الدولية من خليج العقبة، حيث تقعان عند مصب الخليج، الأمر الذي يمكنهما من غلق الملاحة في اتجاه خليج العقبة.

ما هي “التزامات السعودية نحو إسرائيل

وفي 13 إبريل 2016، زعم وزير الدفاع الإسرائيلي، موشيه يعلون، إن حرية مرور إسرائيل في مضيق تيران مضمونة في وثائق معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل الموقعة في 1979، وأن ذلك انعكس في وثيقة تسلمتها إسرائيل، وتضمن الوثيقة التزام المملكة العربية السعودية، التي ليس لديها اتفاقات رسمية مع إسرائيل، على الاستمرار في المبادئ التي توصلت إليها إسرائيل ومصر في اتفاق السلام الموقع بينهما عام 1979.

وأضاف يعلون في مؤتمر صحفي، مع مراسلين عسكريين: “قُدم لنا طلب كان يحتاج موافقتنا، وموافقة الأمريكيين الذين شاركوا في معاهدة السلام والقوة المتعددة الجنسيات ومراقبي حفظ السلام، وتوصلنا إلى اتفاق بين الأطراف الأربعة، السعوديون والمصريون وإسرائيل والولايات المتحدة، لنقل مسؤولية الجزر، بشرط أن يفي السعوديين بواجبات المصريين في الملحق العسكري لمعاهدة السلام“.

هل تنوي مصر تسليمهما للسعودية

ومنذ صدور أحكام قضائية تعرقل تسليم الجزر للسعودية وتقول انهما مصريتان، والحكومة المصرية يبدو موقفها غامض حتى أن محامي الحكومة (هيئة قضايا الدولة) اعترف في اخر جلسة انهما مصريتان، رغم دافعه سابقا بنهما سعوديتان“.

وفي حوار لصحيفة “الوطن” الخاصة مع المستشار رفيق شريف، نائب رئيس هيئة قضايا الدولة، والمسؤول الأول عن قضية تيران وصنافير أمام المحاكم على اختلاف درجاتها، قال إن “المشكلة أن الاتفاقية ليست جاهزة الآن للعرض على مجلس النواب، وإنما ما زالت اتفاقاً مبدئياً لا يُراجع في مجلس النواب، فإذا اكتملت عناصر الاتفاقية سينظرها البرلمان كاختصاص دستوري ولا أحد يستطيع تعطيل ذلك“.

وتابع: “قانون البحار والقوانين الدولية والأمم المتحدة يلزم الدول بترسيم حدودها البحرية منعاً للمشاكل والصراعات، ومثلما حدث مع السعودية سيحدث مع إسرائيل من ترسيم للحدود البحرية، ما تم فقط الآن بين مصر والسعودية هو تعيين للحدود البحرية وليس ترسيماً“.

وحول عدم رد هاتين الجزيرتين في عهد الرئيس الأسبق حسنى مبارك طالما أنهما «سعوديتان»؟، قال:”ظروف المنطقة لم تكن تسمح، فكانت هناك اتفاقية السلام مع إسرائيل وتلك الجزر أقرب إلى إسرائيل، وكان لا بد من حمايتها، وحينما قويت الدولة السعودية وأصبحت لديها إمكانيات الحفاظ عليها طالبوا بها، وهناك العديد من الطلبات الرسمية والدولية والوساطات لإعادة الجزيرتين إلى السعودية“.

وعن احتمالات لجوء السعودية للتحكيم الدولي للمطالبة بجزيرتي «تيران وصنافير»؟ لو صدر حكم قضائي مصري نهائي بانهما مصريتان، قال: “تبقى مصيبة على مصر طبعاً، لأنهم هيكسبوا القضية، وعيب اللي بيحصل ده في المحاكم، لما يبقى موقفك كويس وحقانى تبقى عيبة وتبقى وحش، ولما تروح السعودية للتحكيم يبقى كويس يعنى؟“.

وحينما سئل: “لماذا لم تقدموا نص الاتفاقية إلى محكمة القضاء الإداري أو أي مستندات تدعم موقفكم؟”، قال: “المحكمة كان لديها اتجاه ونية مبيته للفصل في القضية بعد أن رفضت الاستجابة لمطلبنا بعدم اختصاصها(!)، وهيئة قضايا الدولة لن “تلوى ذراع الحكومة حتى تحصل على الاتفاقية والمستندات لكي تقدمها للقاضي“.

وعن خطة الحكومة؟ ختم بقوله: «إذا أصبح حكم الأمور المستعجلة باتاً ونهائياً، وإذا أيدت الإدارية العليا حكم القضاء الإداري (بان الجزر مصرية) سنكون هنا أمام تنازع حكم وسنلجأ للدستورية العليا مرة أخرى“.

 

*وزير الدفاع البولندي: السيسي اشتري بارجتين بمليار دولار وسيبيعهما لروسيا بـ”دولار واحد“!!

قال وزير الدفاع البولندي أنتوني ماتشيريفيتش إن مصر يمكن أن تسلم حاملتي المروحيات “ميسترال” المصنوعة في فرنسا، لروسيا مقابل سعر رمزي قدره دولار أمريكي واحد.
وقال وزير الدفاع البولندي في كلمة ألقاها الجمعة في جلسة استماع بالبرلمان البولندي، إنه يملك معلومات عن عملية تسليم السفينتين لروسيا “من مصادر جيدة”، دون مزيد من التفاصيل.
ونقلت شبكة “روسيا اليوم” عن وزير الدفاع البولندي أمله في أن يكون تخلي القاهرة عن هذه العملية “سيخدم قضية السلام“.
وكانت فرنسا بنت حاملتي المروحيات من طراز “ميسترال” من أجل روسيا، لكنها تراجعت وقررت بيعهما لمصر بعد إعادة شبه جزيرة القرم ضمن الأراضي الروسية.
ووافقت فرنسا في أيلول/ سبتمبر الماضي على بيع حاملتي طائرات من طراز ميسترال” إلى مصر مقابل 950 مليون يورو (1.06 مليار دولار) بعد إلغاء صفقة البيع مع روسيا.
تجدر الإشارة إلى أن حاملة الطائرات “ميسترال” تعرف باسم السكين السويسري في البحرية الفرنسية نظرا لاستخداماتها المتعددة، ويمكنها حمل 16 طائرة هليكوبتر وألف جندي.

 

*ميليشيات الانقلاب تختطف 4 من شباب البصارطة وتخفيهم قسريا ومخاوف من اغتيالهم

اختطفت ميليشيات الانقلاب العسكري 4 من شباب قرية البصارطة، يوم الإثنين الماضي، من بيوتهم ومحال عملهم، وتعدت عليهم بالضرب الشديد، ولم تراع مرض أحدهم الشديد، كما قامت ميليشيات الانقلاب بسرقة مبلغ 186 ألف جنيه مصري كانت بداخل أحد منازل المعتقلين وهي ثمن سيارة باعها صاحب المنزل.

وعقب اعتقال الأربعة شباب قامت ميليشيات الانقلاب العسكري باصطحاب الشباب إلى معسكر قوات الأمن بدمياط الجديدة، المقابل لميناء دمياط، وسط أنباء عن تعرضهم لتعذيب بشع وصعق بالكهرباء، كما منعت الأدوية عن شابين منهم، ما يعرضهما لخطر الموت.

والشباب المختفون قسريا هم: 1- محمد السعيد العطوي، الطالب بالفرقة الخامسة بكلية الشريعة والقانون بطنطا، 26 عاما، حفل زفافه في شهر 12 المقبل، سبق اعتقاله قبل ذلك وتلفيق تهم له، حبس على إثرها لأكثر من عام. جدير بالذكر أن محمد فضّل أداء الخدمة العسكرية عقب حصوله على الثانوية العامة مباشرة خدمة لوطنه، وتم تخفيف مدة الخدمة لحفظة القرآن الكريم كاملا .
2-
إبراهيم قنديل، السن 28 سنة، زفافه الشهر المقبل، وهو مريض بضعف نظر شديد؛ بسبب إصابته بمرض عصبي يعالج منه، وقامت ميليشيات الانقلاب العسكري بالاعتداء عليه بالضرب الشديد لحظة اختطافه نتيجة لارتباكه العصبي.
3-
جمال سماح الفار، الطالب بالصف الثاني الثانوي الأزهري، سبق اعتقاله مرتين قبل ذلك. جدير بالذكر أن جمال كان يعاني من مرض شديد في الأسبوعين الأخيرين، ما أدى لارتفاع درجة حرارته بشدة بصورة مفاجئة، وتعريض حياته للخطر الشديد إن لم يتم إسعافه، وهناك مخاوف من تعرض حياته للخطر نتيجة منع الدواء والتعذيب الذي يتعرض له.
4-
أحمد مسعود بدوي، 17 سنة، ابن عم الشهيدين عوض بدوي ومحمد بدوي، ومعظم أسرته من الرجال تم اعتقالهم، من أعمام وأبناء أعمام، ويعاني من إصابة بالقدم نتيجة حادث قديم، وفي حاجة ماسة للتدخل الجراحي العاجل.

وتحمل أسرهم ميليشيات الانقلاب العسكري المسئولية الكاملة عن حياة أبنائهم، وتناشد منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان التدخل لوقف الانتهاكات التي تتم بحق أبنائهم.

 

*إلغاء 4 رحلات دولية للطيران المصري لعدم جداوها الاقتصادية

توالت خسائر شركات الطيران المصرية، نظرا لانهيار الحركة السياحية، بسبب الترويج للإرهاب المزعوم من قبل سلطات الانقلاب، وشهد مطار القاهرة الدولى، اليوم الجمعة، إلغاء 4 رحلات دولية لعدم جدواها اقتصاديا وقله عدد ركابها.

وقالت مصادر ملاحية بمطار القاهرة، في تصريحات صحفية، اليوم الجمعة، إن سلطات المطار تلقت إخطارا من شركة المصرية العالمية للطيران بإلغاء رحلتها 106 والمتجهة إلى ينبع، إضافة إلى وصول إخطارا من شركة الخطوط الإريترية بإلغاء رحلتها رقم 8361 والمتجهة إلى أسمره، فضلا عن إلغاء رحلة شركة النيل للطيران رقم 115 والمتجهة إلى ينبع بسبب عدم جدواها اقتصاديا وقله عدد ركابها.

وأضافت المصادر، أن سلطات المطار تلقت أيضا إخطارا من الخطوط اليمنية يفيد بإلغاء رحلتها رقم 602.
وشهد الأسبوع الماضي إلغاء عدة رحلات على الخطوط الجوية المصري، نظرا لعدم جدواها الاقتصادية، في الوقت الذي انهار فيه الجنيه المصري ليوازي سعر الدولار 16 مثلا له، ووصلت الديون الخارجية 53 مليار دولار والداخلية بلغت 259 تريليون جنيه.

كما تعرض الاقتصاد المصري لحالة انهيار واضحة بسبب خسائر قطاع السياحة، الذي أثر بالسلب على دخل البلاد، نظرا لاعتمادها عليه بشكل كبير.

 

*أوقاف الانقلاب” تدعم السيسي: اتبرع ولو بكيلو سكر

ركز غالبية خطباء وزارة الأوقاف والمساجد الحكومية بحكومة الانقلاب، اليوم الجمعة، على ضرورة التبرع لصالح مصر. فيما شهدت الأوساط الشعبية في مصر موجة من الغضب بين المصلين ومرتادي المساجد، خلال خطبة الجمعة، التي تركزت على أهمية العمل التطوعي.

وقام أحد المصلين وسط الخطبة بمسجد “التقوى” بالقاهرة، وطالب الخطيب بالتبرع لصالح المواطن الفقير ولو بكيلو سكر”، ردًّا على إمام المسجد الذي دعا للتبرع صراحة لـ”صندوق تحيا مصر”.

وكان وزير الأوقاف الانقلابي محمد مختار جمعة قرر تخصيص موضوع خطبة اليوم الجمعة لـ”العمل التطوعي أهميته وضوابطه”، متناسيًا دور الحكومة في توفير الحياة الكريمة للمواطن.

وسبق أن دعا قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي المواطنين للتبرع، والذين وصلت نسبة الفقر في وسطهم أكثر من 80%، بينما لا يجد نحو 6% توفير الطعام.. بحسب تقديرات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، مؤخرًا، ومنذ 3 يوليو 2013.

وتنوعت حملات “الشحاتة” بحسب مراقبين، بين: صندوق دعم مصر (يوليو ٢٠١٣)، وأطلقه رجال أعمال مصريون، لتلقى التبرعات في 5 يوليو 2013، وجمع الصندوق 827 مليون جنيه قبل أن يتم إلغاؤه ونقل أمواله لصندوق ” #تحيا_مصر”، ثم “حملة المليار” كبداية لتجميع 25 مليار جنيه وهو المبلغ اللازم لتطوير عشوائيات مصر، في ديسمبر 2013، المبادرة نفذت 1100 وحدة سكنية بتكلفة 480 مليون جنيه نهاية 2016 لنقل أسر 6 مناطق عشوائية إليها، وصندوق تحيا مصر (يوليو ٢٠١٤) وفرض السيسي على حساباته نوعًا من السرية وجعله غير خاضع لأي جهاز رقابي.

وحملة “صبّح على مصر” (فبراير ٢١٠٦)، للتبرع لمصر يوميًّا عبر الهواتف المحمولة عن طريق إرسال رسائل بجنيه أو اثنين أو خمسة جنيهات، ولم يترك السيسي النساء؛ حيث اختصهن بحملة خاصة وهي “اتبرعي بجرام ذهب (أغسطس ٢٠١٦)، ودشنها مجموعة من النساء استجابة لدعوة قائد الانقلاب لسيدات مصر، واستهدفت جمع مليون جرام ذهب من المرأة المصرية والتبرع بها للبنك المركزي لرفع الاحتياطي. 

ومؤخرًا جاءت مبادرة “الفكة” في (سبتمبر 2016)، أثناء تسليمه عقود شقق تمليك لأهالي “غيط العنب” بالإسكندرية؛ حيث طالب السيسي المصريين بالتنازل عن الفكة في مرتباتهم، قائلاً: “لو سمحتم أنا عايز الفلوس دي، إزاي ناخدها أنا معرفش”.

 

*نيويورك تايمز ترصد أزمة السكر: «ليس وحده».. الاقتصاد المصري في سقوط حر والمصريون على وشك الانفجار!

قالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، إن نقص السكر في مصر، أصاب المواطنين بالذعر، وزاد من وتيرة الغضب الشعبي، الذي كان على وشك الانفجار من طريقة إدارة عبد الفتاح السيسي للاقتصاد، وحكمه للبلاد بشكل عام.

ونقلت الصحيفة، عبر موقعها الإلكتروني، أمس الخميس عن أحمد الجبالي، الذي تعاني بقالته الخاصة ببيع السلع المدعمة في منطقة بولاق من نقص السكر، قوله إن «الناس على وشك الانفجار». وأضاف: «كل اللي بقوله للناس مفيش سكر وتعالوا بكرة»، حتى قاطعة أحد الزبائن متذمرًا: «أنت كل يوم تقول بكرة بكرة».

وتابع متحدثًا عن السيسي: «محدش خلاص قادر يستحمله، السكر زي الرز والزيت والدقيق، ماينفعش مايبقوش موجودين، وماحدش يقدر يعيش من غيرهم».

وقال أهالي من منطقة بولاق للصحيفة إن الستة محلات الأخرى الموجودة في المنطقة، والمصرح لها ببيع السلع المدعومة، أغلقت لتجنب حملات الشرطة، مشيرين إلى أنهم فتحوا أبوابهم بعد ساعات لبيع السكر، بشكل غير قانوني لأصحاب محال الحلوى والمقاهي وبعض الناس، كما أشاروا إلى قيام الشرطة باعتقال اثنين من تجار السكر بالمنطقة.

وذكرت الجريدة في تقريرها أن الاقتصاد المصري في سقوط حر، مشيرة إلى الانخفاض الشديد في سعر الجنيه، انهيار السياحة، انخفاض تحويلات العمالة المصرية في الخليج، وانخفاض الدخل من قناة السويس، فضلًا عن وصول معدل التضخم إلى أعلى مستوى في سبع سنوات.

كما ألمح التقرير إلى أن تأخر شحنة من المنتجات البترولية السعودية المقرر إرسالها إلى مصر خلال هذا الشهر، يثير مخاوف من تدهور العلاقة بين مصر وحليفتها السعودية التي قدمت لها  أكثر من 25 مليار دولار منذ تولي السيسي السلطة في عام 2014.

ولفتت «نيويورك تايمز» إلى أن السكر ليس هو العنصر الرئيسي النادر فقط، حيث اختفى زيت الطعام لفترة، حليب الأطفال، إلى جانب شكاوى تم رصدها تعلقت بارتفاع أسعار الأدوية أو عدم العثور عليها، كما ذكرت أن تراجع قيمة الجنيه المصري خفض الطاقة الاستيرادية لمصر.

وعلقت الصحيفة: «الناس ليسوا مرضى، إنهم بؤساء»، متابعة «السعر الرسمي لكيلو السكر يقارب 6 جنيهات، مقارنة بـ3 جنيهات منذ عامين، في وقت ترتفع فيه الأسعار في السوق السوداء لثلاثة أضعاف ذلك. وأوضحت أن السكر نفذ من المحال الصغيرة منذ أسابيع، فيما ترشد سلاسل المحلات الكبيرة بيعه بمعدل كيلو للشخص الواحد». وأشارت إلى إنشاء الحكومة خطًا ساخنًا للإبلاغ عن المحتكرين، واستطردت: «تم إلقاء القبض على مواطن لحيازته 10 كيلو سكر».

 وذكرت الصحيفة الأمريكية أنه تحت ضغوط إصلاح الاقتصاد وجهت بعض المؤسسات اللوم للسيسي على عدم تخفيض الدعم على السكر والسلع الأخرى التي اعتمد عليها المصريون منذ الحرب العالمية الأولى، فقام بتقليص ميزانية الدعم هذا العام بنسبة 14%، لتصل إلى حوالي 8.7 مليار دولار، مبررًا أن هذه الإجراءات لا مفر منها لإنقاذ الوضع الاقتصادي، واصفًا الوضع الحالي بـ«عنق الزجاجة»، وواعدًا المصريين «نحن في طريقنا للخروج».

ونبه التقرير إلى أن 88% من المصريين، بما يعادل 80 مليون مواطنًا، يشترون السلع المدعومة من خلال الكروت الإلكترونية التي تصدرها الحكومة قائلة «البطاقات هي شريان الحياة في بلد يعيش ربع سكانها في الفقر، وملايين العمال يجنون بالكاد ما يكفي لتغطية النفقات الأساسية».

ووصف الباحث والمحلل البريطاني الدكتور ه.أ هيللير، وهو زميل غير مقيم في مركز المجلس الأطلسي للشرق الأوسط، الوضع الحالي في مصر بـ«أسوأ نقص أستطيع أن أتذكره في حياتي»، متابعًا: «أعتقد أن الجميع يشعر بالقلق حول تكرار انتفاضة الخبز عام 1977»، في إشارة إلى الاحتجاجات التي عمت البلاد بعد محاولات الرئيس الأسبق أنور السادات لتفكيك نظام الدعم. وقال عمرو علي، وهو أستاذ مساعد في علم الاجتماع في الجامعة الأمريكية في القاهرة: «كانت هذه المحاولة الوحيدة للمساس بالدعم، بعدها لم يعد مسموحًا الاقتراب منه».

فيما حمل أحمد كمال، مساعد وزير التموين، القطاع الخاص، وندرة العملة الصعبة، وارتفاع الأسعار العالمية، مسؤولية الأزمة، وقال للصحيفة إنه من المفترض أن يستورد القطاع الخاص 800 ألف طن من السكر الذي تستورده مصر من الخارج سنويًا، ما يعادل ربع احتياجات مصر من السكر، والتي تصل إلى 3.2 مليون طن، ملمحًا إلى أنه لم يتم توفير هذه الكميات هذا العام.

وبحسب ما ذكره مساعد الوزير، تفاقمت الأزمة بسبب احتكار رجال الأعمال للسلع، وقيام وسائل الإعلام بإثارة القلق، مشيرًا إلى الحكومة تمتلك احتياطي من السكر يكفي لأربعة أشهر.

وقالت سمية عويس، سيدة تبلغ من العمر 37 عامًا، إن نقص السكر جاء بعد شهور من المعاناة المتنامية، وأشارت إلى أن زوجها «بائع متجول» يكافح لجني ما يعادل 2 دولار في اليوم، مضيفة أنهم اضطروا إلى التقليل من طعامهم حتى يستطيعوا مواكبة ارتفاع أسعار المواد الغذائية.

تابعت السيدة للصحيفة وهي تشير إلى ذراعها النحيف: «أفقد وزني»، متابعة أن حبوب منع الحمل المدعومة اختفت من الصيدليات بضعة أسابيع هذا العام، وعندما عادت إلى السوق ارتفعت أسعارها من 1.30 دولار إلى 2 دولار.

وكتب محمد نصير، وهو سياسي ليبرالي في مقال افتتاحي على موقع «ديلي نيوز إيجيبت»: «لعل نقص السكر نعمة إلى حد ما، نظرًا لمشاكل مصر مع السمنة ومرض السكري»، وتابع أن نسبة نقص السكر المقدرة بحوالي 80% ربما تمثل القدر الذي يجب على المصريين تخفيض استهلاكهم منه، مضيفًا: «يمكننا أن نتحمل بسهولة شراء السكر المدعوم إذا كنا نستهلك كميات معقولة».

وفي ختام التقرير، لفتت الصحيفة إلى مقاطع فيديو انتشرت حول لأزمة عبر مواقع التواصل الاجتماعي الأسبوع الأخير، بينها مقطع سائق التوكتوك الذي قال غاضبًا «قبل الانتخابات كان لدينا ما يكفي من السكر.. يقولون عبر الشاشات أن مصر في ارتفاع والمواطن الفقير لا يستطيع العثور على كيلو من الأرز»، إلى جانب مقطع يظهر رجلًا أضرم النيران في جسده في الإسكندرية وهو يصرخ: «مش لاقي آكل».

 

*أسوشيتيد برس: قتال مصر للمسلحين حول أصدقاءها لأعداء

تحت عنوان ” قتال مصر للمسلحين جلب لها العداوات”.. أفردت وكالة أسوشيتيد برس” تقريرا مطولا تناولت فيه التوجه الذي تنتهجه مصر حاليا في السياسة الخارجية والذي تأتي قضية قتال المسلحين على رأس أولوياتها، وما نتج عن ذلك من تقارب بين مصر من ناحية، وبين سوريا وروسيا وإيران من ناحية أخرى، ما أسفر بدوره عن توتر العلاقات بين مصر والسعودية، الداعم المالي الرئيسي للاقتصاد المصري.

وإلى نص التقرير:

وضعت مصر ملف قتال المسلحين المتشددين على رأس أولوياتها، وهو القرار الذي قرب القاهرة من الرئيس السوري بشار الأسد وروسيا وإيران، لكنه خلق على الجانب الأخر شعورا عدائيا بينها وبين المملكة العربية السعودية، أكبر داعم مالي للبلد العربي الواقع شمالي إفريقيا.

وتتسم السياسة التي تنتهجها مصر بالخطورة في وقت تكافح فيه لاستئصال شأفة المسلحين المتمركزين في سيناء، وتجاوز أزمتها الاقتصادية الطاحنة التي تُعد الأسوأ في عقود.

وأظهرت السعودية التي ساعدت مصر على تفادي انهيار اقتصادي عبر تقديمها مساعدات للأخيرة بمليارات الدولارات، بالفعل استيائها الفعلي عبر وقف إمداد القاهرة بشحنات الوقود خلال أكتوبر الجاري.

وقال ستيفن إيه. كوك، الخبير المتخصص في الشئون الشرق أوسطية بمجلة ” فورين أفيرز” إن ” ملاحقة القاهرة لجماعة الإخوان المسلمين وأي جماعة إسلامية أخرى تحمل تشابها فكريا ولو قليلا مع جماعة الإخوان قد أصبح الأساس الذي تقوم عليه السياسة الخارجية لمصر.”

ولعل أقوى دليل على صحة هذا التوجه في مصر هو دعم الأخيرة لمشروع قرار روسي حول التهدئة في سوريا في مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة مؤخرا. وطرحت موسكو مشروع القرار هذا وإن استخدمت حق الفيتو لإسقاط مشروع قرار فرنسي منافس يطالب بوقف الهجمات الجوية الروسية والسورية والتي خلفت مئات القتلى في مدينة حلب في الأسابيع الأخيرة.

وصوتت مصر لصالح مشروعي القرار الروسي والفرنسي، قائلة إنها فعلت ذلك يحدوها الأمل في وقف معاناة السكان في حلب. لكن الوقوف إلى جانب روسيا، الداعم الرئيسي لـ بشار الأسد، يعكس أولوية حكومة الرئيس عبد الفتاح السيسي، المتمثلة في القضاء نهائيا على المسلحين في سوريا.

تصويت مصر لصالح مشروع القرار الروسي حول سوريا أدى لظهور أول خلاف علني بين القاهرة والرياض منذ وصل السيسي لسدة الحكم في العام 2014.

وما زاد الطين بلة هو استضافة مصر هذا الأسبوع واحدا من كبار مساعدي الرئيس السوري بشار الأسد للتباحث معه، في وقت تجري فيه قوات الكوماندوز المصرية والروسية مناورات حرب مشتركة، بينما تزداد موجة الغضب الشعبي في العالم العربي من قصف الطائرات الروسية لمدينة حلب.

وتسعى المملكة العربية السعودية إلى الإطاحة بالأسد، ولذا فقد دعمت وبقوة المعارضة المسلحة، من بينها تيارات تعتنق أيديولوجيات متشددة.

وفي المقابل، ترى مصر المسلحين يشكلون تهديدات أمنية لها، ومن ثم فهي لا تظهر موقفا جادا بخصوص إسقاط الأسد.

السياسة الخارجية لمصر تقوض آمال السعودية في بناء محور سني يحجم نفوذ إيران، الخصم الشيعي الأول لها. وفي الحقيقة، فإن إظهار مصر دعما للأسد يقربها كثيرا من إيران، أكبر حليف للرئيس السوري.

وتقاربت مصر من روسيا برغم قيام الأخيرة بفرض حظر على الطيران التجاري إلى مصر منذ واقعة سقوط طائرة الركاب الروسية قبل عام بعد تفجيرها في أجواء سيناء، ما أسفر عن مقتل كافة ركابها الـ 224. وتبنى تنظيم ولاية سيناء- فرع تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في مصر- مسؤوليته عن الحادث.

حادث الطائرة الروسية وجه ضربة موجعة لصناعة السياحة المصرية المأزومة بالفعل والتي تكافح مصر لإنعاشها من أجل رأب الصدع في الاقتصاد الوطني

الدور المباشر الذي تقوم به مصر في قتال المسلحين يتركز أساسا على خوض المعارك ضدهم في سيناء، لكن القاهرة تدعم أيضا الجنرال الليبي خليفة حفتر في معركته ضد المسلحين في البلد الغني بالنفط المجاور لمصر غربا.

 

 

تعويم الجنيه سيتم خلال أيام يتبعه إلغاء الدعم. . الثلاثاء 18 أكتوبر. . نظام السيسي في خطر

رفع الدعمرفع الدعم المواطنتعويم الجنيه سيتم خلال أيام يتبعه إلغاء الدعم. . الثلاثاء 18 أكتوبر. . نظام السيسي في خطر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*مقتل ضابط ومجند واصابة 4 أخرين فى استهداف مدرعة جنوب الشيخ زويد

لقى ضابط ومجند مصرعهما بينما أصيب 4 أخرين، اليوم الثلاثاء فى استهداف مدرعة تابعة للجيش أثناء حملة أمنية جنوب مدينة الشيخ زويد بسيناء .

 

*مصدر بحكومة الانقلاب: تعويم الجنيه سيتم خلال أيام بعد موافقة السيسي

كشف مصدر رفيع بحكومة الانقلاب عن انتهاء البنك المركزي من إجراءات تعويم الجنيه المصري خلال الأيام المقبلة، في انتظار تصديق قائد الانقلاب السيسي على هذا القرار.
ونقل موقع “مصراوي” عن المصدر قوله: إن خفض قيمة الجنيه ستكون خلال أيام بعد موافقة السيسي، وذلك بعد توفير السعودية ومجموعة تمويل دولية حزمة تمويلية بقيمة 6 مليارات دولار، ليرتفع احتياطي النقد الأجنبي إلى 25 مليار دولار، وهو المبلغ الذي طلب صندوق النقد الدولي تدبيره للحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار على 3 دفعات، قيمة الدفعة الأولى 2.5 مليار دولار.
وكانت كريستين لاجارد، مدير عام صندوق النقد الدولي، قد قالت في المؤتمر الصحفي الذي عقد بداية الشهر الجاري، على هامش اجتماعات صندوق النقد والبنك الدولي: إنه سيكون على الحكومة المصرية تنفيذ تعهداتها بإنجاز الإصلاحات المتفق عليها، ومنها خفض دعم الطاقة، وجعل سعر الصرف أكثر مرونة.

 

*تجديد حبس الدكتور محمد على بشر 45 يومًا

جددت نيابة أمن الدولة العليا المصرية، اليوم الثلاثاء، حبس الدكتور محمد علي بشر عضو مكتب الارشاد ووزير التنمية المحلية بحكومة د. هشام قنديل، لمدة 45 يومًا، على خلفية الزعم باتهامه بالتخابر مع أمريكا والنرويج، والتحريض على قلب نظام الحكم.
وكان قد أُلقي القبض على “بشر” فجر الخميس 20 نوفمبر 2014، عقب مداهمة منزله في مدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية، في دلتا مصر.
من ناحية أخرى أرجأت محكمة جنايات القاهرة، محاكمة 51 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري بهزلية قسم شرطة حلوان، إلى جلسة 8 نوفمبر المقبل، بناء على طلب الدفاع للاستعداد للمرافعة.
وكانت هيئة الدفاع عن المعتقلين أكدت أن عمليات القبض عليهم تمت بشكل عشوائي، وفي غير أماكن موقع الجريمة، ومعظمهم في محال إقامتهم، ولمجرد أن التحريات أشارت إلى رفض المعتقلين للانقلاب العسكري.

 

*تأجيل هزلية “وادي النطرون”.. والنقض توصي بقبول الطعن

أجّلت محكمة النقض، اليوم الثلاثاء، أولى جلسات طعن الرئيس محمد مرسي و130 آخرين، في القضية الهزلية وادي النطرون، على الأحكام الصادرة ضدهم بالإعدام والسجن من محكمة أول درجة، إلى جلسة 15 نوفمبر المقبل، للاطلاع.

وأوصت نيابة النقض في تقريرها الاستشاري الذي وضعته أمام المحكمة بجلسة اليوم، بقبول الطعن وإلغاء الأحكام الصادرة ضد المعتقلين، وإعادة المحاكمة مرة أخرى أمام دائرة مغايرة، لوجود عوار قانوني في الحكم الصادر.

واستمرت جلسات القضية الهزلية بمحكمة أول درجة لمدة 498 يوما، حيث بدأت أولى الجلسات يوم 28 يناير 2014، وعقدت خلالها قرابة 35 جلسة، حتى حجزت للحكم بجلسة 16 مايو 2015، والتي أصدر فيها القاضي قرارًا بإحالة أوراق عدد من المعتقلين إلى المفتي لأخذ رأيه الشرعي في إعدامهم، وحدد لها الجلسة الماضية الموافق 2 يونيو 2015 للنطق بالحكم، إلا أن جاء قراره بمد أجل الحكم لجلسة 16 يونيو 2015.

 

*تقرير: السيسي يطلب مساعدات إسرائيلية.. وتل أبيب تخشى من انهيار نظامه

كشفت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، أن سلطات الانقلاب في مصر طالبت الكيان الصهيوني بالاستثمار في مصر، وتقديم يد العون لدعم النظام عن طريق إقامة بعض المشروعات الخاصة بالبنية التحتية ومجال الزراعة والري والغاز الطبيعي.
وقالت الصحيفة -في تقريرها المنشور اليوم الثلاثاء، على لسان محللها العسكري أليكس فيشمان- إن عام 2017 سيكون حاسما وبالغ الخطورة على مصير نظام السيسي، مضيفا أنّه من المرتقب أن يقوم الكيان بتنفيذ عدة مشاريع استثمارية في مصر، لا سيما في مجال بناء وتحسين البنى التحتية، مع عودة التعاون بين الطرفين، في ظل مخاوف إسرائيلية “جدية” من انهيار النظام بفعل فشل سياساته الاقتصادية، وتراجع الأوضاع المعيشية للمصريين .
وأضاف التقرير أنّ مصر قدّمت لإسرائيل قائمة تطلب فيها التعاون لإنجاز مشاريع إنماء وتطوير للبنى التحتية، وذلك بعد سنوات من غياب التعاون الملموس في هذا القطاع، مشيراً إلى أنّ وزارة الأمن الإسرائيلية تدرس المشاريع.
ومن المشاريع التي تطلب فيها مصر مساعدة إسرائيلية، مشروع لتحلية مياه البحر، وذلك بفعل انخفاض منسوب المياه في نهر النيل إلى درجة تهدد قدرتها بعد عقد من الزمن، على توفير مياه الشرب ومياه الري للزراعة، في ظل الكثافة السكانية. كما تدرس إسرائيل تقديم مساعدات لمصر في مجال الغاز والزراعة وتطوير الطاقة الشمسية، وإنتاج الكهرباء، وكذلك تشجيع حركة السياحة العالمية إلى مصر، وليس فقط السياحة من إسرائيل، وذلك بعد فشل مشروع القناة الفرعية في قناة السويس، بتحريك عجلة الاقتصاد المصري، على الرغم من الاستثمارات الهائلة والمليارات التي تم تخصيصها للمشروع.
وأكد فيشمان أن اتصالات سياسية رفيعة المستوى، بين مصر وإسرائيل وجهات أمريكية، بعد أن تبين وجود مخاوف جدية على مصير النظام وقدرته على البقاء والصمود لسنة أخرى.
وحذر التقرير “الإسرائيلي” من أنه ما لم تطرأ تغييرات اقتصادية واجتماعية جادة خلال عام 2017، فإن الغليان الشعبي قد يعيد “جماعة الإخوان المسلمينإلى صدارة المشهد السياسي.
وأكد التقرير أن القيادة المصرية تعترف بأن الأزمة الاقتصادية التي تعصف بالبلاد، تشكّل خطرًا إستراتيجيًّا أساسيًّا، لذلك يسعون إلى بذل جهود في مصر وخارجها، سعياً لزيادة الدخل العام، وتسريع إنجاز البنى التحتية.
وتعاني مصر في ظل حكم الانقلاب العسكري من انهيار اقتصادي أدى لانهيار الجنيه وارتفاع سعر الدولار لسابقة تاريخية تخطى خلالها 16 جنيها، في الوقت الذي يبحث المصريون عن أقوات يومهم ولم يجدونه، فضلا عن انهيار المجال الصحي والتعليمي، الأمر الذي أدى للدعوة لثورة الغلابة 11/11 القادم.

 

*بعد فضيحة التوكتوك”.. السيسي يمنح نفسه لقب “حبيب الغلابة

“هم يبكي وهم يضحك”، الجزء الأخير من العبارة يخص هاشتاج “#السيسي_حبيب_الغلابة” الذي دشنته لجان الانقلاب اللكترونية وتصدر موقع التغريد العالمي تويتر، وفي أجواء من السخرية والشماتة والتهكم من فشل قائد الانقلاب سرد بعض رواد الموقع الأشياء التي جعلت السيسي “حبيب الغلابة”!

“حبيب الغلابة”، لقب مقارب لـ”حبيب الملايين” الذي أطلقته أذرع قائد الانقلاب الأول جمال عبد الناصر على زعيم “نكسة 67″، وكان العامل المشترك بين اللقبين هو تخدير الشعب بالشعارات وامتصاص الغضب بعبارات جوفاء وتقديم فناكيش وهمية للغلابة، مع تراجع الاقتصاد وتدهور الحالة المعيشية.

لا يوجد طعام!

وتعد مصر في عهد الانقلاب العسكري واحدة من الدول العربية الأكثر معاناة من الفقر، ورغم تباين التقديرات الرسمية وغير الرسمية بشأن نسبتها، إلا أنها تبقى مرتفعة بشكل ملحوظ وتتركز في الأرياف أكثر من الحضر.

فتشير تقديرات المجالس القومية المتخصصة في مصر إلى أن 46% من المصريين -خاصة منهم النساء والأطفال- لا يحصلون على الطعام الكافي ويعانون من سوء التغذية.

وأشار تقرير أعده خبراء مختصون إلى أن حوالي 20% من السكان ضمن الفئات الفقيرة التي تعاني من صعوبة في الالتحاق بالمدارس، وأن الشباب الفقير يلتحق بأي وظيفة متاحة، سواء كانت مؤقتة أو موسمية  كمخرج من الفقر.

وتختلف التقديرات السابقة عن تقرير للبنك الدولي عام 2010 أشار إلى تراجع معدلات الفقر في مصر من 30% إلي 20%، وبعد الضجة الهائلة التي أحدثها تقرير مجلة “الإيكنوميست” البريطانية، والتي أكدت فيه مدى الخراب الذي حل بمصر في عهد الانقلاب، كشفت وكالة “بلومبرج” الاقتصادية، في تقرير لها، عن مدى الانهيار الاقتصادي الذي سببه الانقلاب العسكري لمصر، مطالبا بإجراء انتخابات رئاسية جديدة بعيدة عن العسكر.

وسبق “بلومبرج” تقرير فاضح من مجلة الإيكونوميست البريطانية، والتي تعد الصحيفة الاقتصادية الأولى في العالم، كشف عن مدى الفساد الذي سببه نظام الانقلاب في مصر، وكيف كان الرئيس المنتخب د. محمد مرسي أكثر كفاءة في إدارة البلاد. 

وتحت عنوان “تدمير مصر.. السيسي يؤجج الانتفاضة القادمة”، أكدت الإيكنوميست أن الوضع مقلق في مصر، ويمهد لانتفاضة شعبية، معتبرة أن الوضع الاقتصادي المتراجع، وسعي مصر للحصول على قرض من صندوق النقد الدولي، سيساهم في السخط الشعبي على نظام السيسي، والتي وصفته بأنه فاق الرئيس المخلوع مبارك في القمع.

وقالت “القمع السياسي وعدم الكفاءة الاقتصادية مقلقان بدرجة أكبر في مصر تحت قيادة السيسي. الشرق الأوسط هو المكان الذي يشهد المشاعر الأكثر تشاؤما وخوفا من أن يدفع الجيل القادم ثمنا أكثر مما يتكبده نظيره الحالي. ويتزايد التعداد السكاني العربي بشكل استثنائي فوق العادة”.

حملة لإسقاط الانقلاب

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة، تصاعد الحملات الشبابية الداعية لإسقاط الانقلاب العسكري في مصر، وإنقاذها من القمع والاستبداد والفساد والفقر الناجمين عن سياسات قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

وانتشرت الدعوات الغاضبة عى شبكتي التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و”تويتر” تحت شعارات “#ثورة_الغلابة”، و”#الغلابة_هتكسر_العصابة”، والتي تدعو إلى الحشد في الميادين يوم 11 نوفمبر القادم، لمواجهة  ارتفاع الأسعار والغلاء والفقر. 

كما دشن الشباب الغاضبون هاشتاج “#نازل_ولا_متنازل” للتدوين على النقود فئة الـ10 جنيه والـ5 جنيهات للترويج السريع لحملاتهم، للمشاركة في ثورة الغلابة.

 

*حركة غلابة” تدعو لوحدة الصف يوم 11/11

أطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي عدة وسوم تدعو إلى الحشد في كافة الميادين يوم 11 نوفمبر المقبل ؛ للتنديد بارتفاع الأسعار ، و ما آلت إليه الأوضاع الاقتصادية في البلاد.
ومع اقتراب تاريخ 11 نوفمبر يوم”ثورة الغلابة” بدأ إعلام السيسي يثبط من همم المصريين ويحذرهم من الخروج بزعم أن المنظمين لها هم اعداء لمصر، وان هدفهم الفوضي لاسقاط مصر، وان تلك الدعوات لا تخرج عن كونها مؤامرة خارجية.
و أصدرت حركة ” غلابة ” بيانا صحفيا تؤكد فيه ضرورة توحيد الصف وتنحية الخلافات السياسية جانبا، والتوحد من أجل اسقاط النظام يوم 11 نوفمبر.
وتم تدشين مناسبة تحت عنوان ” ثورة الغلابة “، لاقت رواجا كبيرا بين الشباب، وبلغ عدد المشتركين فيها مئات الآلاف، إلا أن إدارة الفيس بوك قامت بإغلاقها بسبب عدد البلاغات ضدها، فيما تم فتح ايفنت جديد يدعو إلي التوحد وعدم الالتفات إلي أكاذيب إعلام النظام.

 

*زوجة “الديب” تؤكد اختفاءه لليوم التاسع وتحمل داخلية الانقلاب المسؤولية

 أكدت زوجة “عبد اللطيف الديب” المختفى قسرياً منذ أكثر من 10 أيام أن قوات الأمن داهمت منزلهم الموجود ببرج العرب يوم العاشر من أكتوبر وحطموا مجتويات المنزل وروعوا أهله.
وأوضحت الزوجة في حوار صحفي أن قوات أمن الانقلاب اعتقلت زوجها مع اثنين من إخوته واعتدوا عليها بالضرب المبرح وسرقوا الهواتف المحمولة وبعض النقود.
وأشارت الزوجه أنهم ذهبوا للسؤال عن عبداللطيف بمقر أمن الدولة ببرج العرب ومديرية أمن الاسكندرية والبحيرة وجميع الأقسام ولم يدلهم أحد على مكانه.
وأوضحت الزوجة أن اليوم هو اليوم التاسه لاختفاء عبداللطيف معربين عن قلقهم وخوفهم على حياته مطالبين بالاستدلال على مكانه والافراج عنه محملين داخلية الانقلاب المسئولية عن سلامة صحته.

 

*أم تروي واقعة اعتقال مدرس أبنائها من داخل “الفصل” بمدرسته الأزهرية

أم تحكي ما حدث لابنائها اثناء اعتقال محمد ربيع عبد الغني المدرس بالمعهد الازهري بالبصارطة :
دى بلد لما حكومتنا تدخل علي اولادنا المدرسه وترفع في وش العيال الرشاش وهما ملثمين وتضرب العيال كمان وتقولهم اللي ها يعيط و الا يصرخ هنموته..
.
وتاخذ استاذ كان بيشرح للعيال وتنزل فيه ضرب ضرب بالرشاش علي دماغه والعيال تصرخ وتقول استاذ استاذ هيموت وهو وشه كله دم
والعيال تصرخ وهو يقولهم متخفوش انا كويس
والحكومه تقولهم هنموتكم زيه !!!
اقسم بالله انا بنتي الكبيرة عندها صارعه من ساعتها و قاعدة خايفه وبتصرخ
والتانيه عملتها علي نفسها وهي في ٣ ابتدائي
اقول ايه اي واحده تشوف اولادها رجعين من المدرسه بحالة اولادى ده
انا مش هقول غير حسبي الله ونعم الوكيل فيهم
ربنا ينتقم منكم

 

*الانقلاب يواصل الإخفاء القسرى لمحاسب وطالبين بالغربية

تصر قوات أمن الانقلاب على الاستمرار فى التصعيد من جرائمها ضد الانسانية والإخفاء القسرى للعديد من المواطنين على خلفية رفضهم الظلم والتنازل عن الأرض وعبث قائد الانقلاب بمقدرات البلاد وتعبيرهم عن رفضهم الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم بكل سلمية.
فلا تزال سلطات الانقلاب بالغربية تخفى أحمد عبدالسلام معوض -محاسب متزوج وله بنتان- من قرية ميت هاشم مركز سمنود الغربية، منذ أن تم اختطافه من عزاء والدته فى الأول من أكتوبر الجارى، بشكل تعسفى دون سند من القانون، ورغم توجه ذويه بالعديد من الشكاوى والتلغرافات والبلاغات للجهات المعنية بحكومة الانقلاب إلا أنه لم يتم التعاطى معها وهو ما يزيد من مخاوفهم على سلامته.
واستنكر مركز الشهاب لحقوق الإنسان الإخفاء القسري للمواطنين وطالب بسرعة الكشف عن مكان احتجاز “أحمد عبدالسلام معوض” والإفراج الفوري عنه محملا سلطات الانقلاب المسؤولية عن سلامته.
أيضا ما زالت  قوات أمن الانقلاب بقنا تخفي قسريا الطالب “يحيي محمود أحمد محمد سرحان” منذ اعتقاله من أحد شوارع محافظة قنا وهو في طريقه لتنسيق الثانوية العامة، في 22 أغسطس 2016.
ورغم مضى ما يزيد عن 60 يوما من الجريمة وتحرير البلاغات والشكاوى والتلغرافات للجهات المعنية بحكومة الانقلاب إلا أنها تقابل بالتجاهل ما يعكس عدم الاكتراث بها.
وحملت أسرة الطالب المكلومة على فلذت كبدها سلطات الانقلاب مسئولية سلامته، وطالبت المنظمات الحقوقية بالتدخل للمساهمة في الإفصاح عن مكان احتجازه والإفراج عنه ورفع الظلم الواقع عليه.
ولليوم الـ28 تستمر قوات أمن الانقلاب  في إخفاء “خالد شهاب” -طالب بإعدادى هندسة المنصورة- بعد اختطافه للمرة الثالثة بشكل تعسفي مخالف للقانون بتاريخ 20 سبتمبر الماضي ليفقد أهله من حينها كل سبل التواصل معه.
كانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت خالد من قبل مرتين، الأولى بالقاهرة في أحداث 25 يناير لعام 2014 والثانية بالمنصورة يوم 28 من شهر مايو من العام نفسه ولم يسلم من الاعتقال الثالث حتى وإن كان هاربًا من ظلم يلاحقه.
كلمات قصيرة كتيها شقيقه عبر صفحته على فيس بوك تجسد طرفا من عظم الجريمة وفداحتها حيث كتب “إنسانيًا وبس أمه عايزة تعرف مكانه“.

 

 

*أمن الانقلاب بالغربية يختطف مواطن من عزاء والدته ويخفيه قسرياً لليوم الـ 18

قامت قوات أمن الغربية بالقبض التعسفي و الإخفاء القسري للمواطن / أحمد عبدالسلام معوض – محاسب متزوج وله بنتين من قرية ميت هاشم مركز سمنود الغربية – وذلك من عزاء والدته يوم السبت الأول من أكتوبر الجاري .
كانت والدة “أحمد عبدالسلام” قد توفت نتيجة للإصابة التي تعرضت لها عندما قامت سيارة شرطة بصدمها هي وابنها .
وتحمل اسرته وزير الداخلية بحكومة الانقلاب ومدير أمن الغربية مسؤلية سلامته .
فيما استنكر مركز الشهاب لحقوق الإنسان الإخفاء القسري للمواطنين وطالب بسرعة الكشف عن مكان احتجاز المواطن “أحمد عبدالسلام معوض” و الإفراج الفوري عنه.

 

*الانقلاب يمدد حالة الطوارئ في سيناء لمدة 3 أشهر

أصدر قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي القرار رقم 487 لسنة 2016، بإعلان حالة الطوارئ فى شمال سيناء لمدة ثلاثة أشهر، اعتبارا من الساعة الواحدة من صباح يوم الإثنين الموافق 31 أكتوبر 2016.

ونصت المادة الثانية من القرار المنشور بالجريدة الرسمية على “حظر التجوال فى المنطقة المحددة بالمادة الأولى من هذا القرار طوال مدة إعلان حالة الطوارئ، من الساعة السابعة مساء وحتى الساعة السادسة من صباح اليوم التالى، عدا مدينة العريش والطريق الدولى من كمين الميدان وحتى الدخول لمدينة العريش من الغرب، ليكون حظر التجوال من الساعة الواحدة صباحا وحتى الساعة الخامسة من صباح نفس اليوم، أو لحين إشعار آخر.

يأتي هذا في الوقت الذي فشل فيه تمديد حالة الطوارئ في شمال سيناء علي مدار عامين في وقف الهجمات التي يتعرض لها جنود ومؤسسات الجيش هناك.

 

 

*الانقلاب يصعّد من جرائمه بحق المعتقلين بمركز الفيوم

تفاقمت الأوضاع الصحية بشكل بالغ للمعتقلين داخل مركز الفيوم؛ نتيجة الأوضاع غير الآدمية وظروف الاحتجاز التى تتنافى مع أدنى معايير السلامة وصحة الإنسان؛ استمرارا لجرائم سلطات الانقلاب بحق المعتقلين الرافضين للظلم والتنازل عن الأرض.
وأكد أهالى المعتقلين تصاعد معانات ذويهم داخل مقر احتجازهم بمركز الفيوم، فى ظل الأوضاع غير الإنسانية، وسوء المعاملة المتعمد من قبل أفراد أمن الانقلاب بشكل ممنهج، ما يزيد من آلامهم، مع تكدس مقر الاحتجاز بالمعتقلين، حيث يتكدس ما يزيد عن 40 معتقلا داخل زنزانة مساحتها لا تتعدى ٣٣ متر مربع، من ضمنها مساحة ٢ متر مخصصة لقضاء الحاجة بشكل غير إنساني.

وأضاف أهالى المعتقلين أن ذويهم يقبعون فى هذا المكان منذ ما يزيد عن 8 شهور على ذمة قضايا ملفقة، دون أن يروا الشمس ولا تتعرض أجسادهم إليها، ما تسبب فى انتشار أمراض العظام والروماتيزم والأمراض الجلدية بينهم.
وذكر الأهالى أن ذويهم لا يستطيعون النوم، فلا مكان للنوم إلا من خلال الورديات، فالبعض نائم والبعض الآخر ينتظر النوم، والنائم لا يستطيع أن ينام على ظهره لضيق المكان.

وكشف الأهالى عن تعمد أفراد أمن الانقلاب بمركز شرطة الفيوم ارتكاب الجرائم والانتهاكات بحقهم وحق ذويهم، حتى إنهم قاموا بتعذيب أحد المعتقلين، ما تسبب فى إصابته بالشلل، ورغم ذلك لم يسلم من تعرضه للتعذيب والانتهاكات التى لن تسقط بالتقادم.
وناشد أهالى المعتقلين بمركز الفيوم منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدنى التدخل لتوثيق هذه الجرائم واتخاذ الإجراءات، التى من شأنها المساهمة فى رفع الظلم الواقع عليهم ووقف نزيف الانتهاكات.

 

*زراعة الانقلاب”: ندرس إنتاج “لبن الأطفال” من حليب الماعز!

كشف عصام فايد، وزير الزراعة في حكومة الانقلاب، عن دراسة وزارته إنتاج “لبن الأطفال” من حليب الماعز.

وقال فايد، في تصريحات صحفية: “إن وزارة الزراعة كلفت قطاع الثروة الحيوانية بإعداد دراسة عن حجم الثروة الحيوانية وطبيعتها ونوعيتها من رءوس الماعز فى مصر، بناء على دراسة تلقتها الوزارة من جهاز الخدمة الوطنية؛ بهدف إنتاج لبن الأطفال.

وكانت الفترة الماضية قد شهدت أزمة مصطنعة في لبن الأطفال بالسوق المحلية، أعطت لقادة الانقلاب ذريعة للاستيلاء على سبوبة استيراد وبيع لبن الأطفال.

 

*الوصايا العشرلإعلام السيسي لإجهاض ثورة الغلابة

مع اقتراب يوم 11 نوفمبر المقبل، الذي يتوقع أن تنطلق فيه تظاهرات حاشدة تحت شعار “ثورة الغلابة”، يحاول الإعلام المصري المؤيد للانقلاب بشتى الطرق منع المواطنين من المشاركة في هذه الفعاليات خوفا من تحولها إلى ثورة حقيقية تطيح بالنظام الحاكم.

وخلال الأيام القليلة الماضية، تنوعت أساليب الإعلاميين في إطار سعيهم لإجهاض هذه الدعوات وإثناء المواطنين عن التظاهر، بين التخويف من مخططات شيطانية لإثارة الفوضى والتخريب، وبين التبشير بثروات طائلة ستنهال على الشعب بعد شهور قليلة إن هم تحملوا أوضاعهم الحالية.
التخويف.. “مستقبل أسود ينتظركم
وكان من أكثر الأساليب المتبعة في وسائل الإعلام؛ التخويف من مصير مجهول إذا ثار الشعب على النظام، حيث أطلق الإعلامي أحمد موسى هاشتاج بعنوان #لا_للفوضى_يوم_11/11، حذر فيه المصريين من المشاركة في فعاليات هذا اليوم.
وخلال حلقة أمس الاثنين، من برنامجه على قناة “صدى البلد”، عرض موسى فيديوهات لأحداث الشغب التي وقعت إبان ثورة يناير 2011، قائلا: “تذكروا جيدا ساعات الرعب التي عشتوها يوم 28 يناير، هل تريدون أن تجربوها مرة أخرى؟ كما عرض مقاطع فيديو قال إنها لتدريبات عناصر “داعش” استعدادا لتنفيذ عمليات تخريبية في مصر في هذا اليوم!
ونشرت صحيفة “فيتو” في عدد الأحد الماضي ما قالت إنه مخطط لنشر الفوضى وتكرار سيناريو جمعة الغضب في يناير 2011، يتضمن اقتحام السجون ونهب المتاجر ومهاجمة السفارات والوزارات.
التهديد بالقتل.. “اللي هاينزل هانقطع جسمه
وشملت محاولات منع المصريين من التظاهر يوم 11 نوفمبر تهديدات واضحة، من إعلاميين وسياسيين ونواب، بقتل من يشارك في هذه الفعاليات!
فقد قالت لميس جابر، الكاتبة وعضو مجلس النواب، في حوارها مساء أمس الاثنين مع برنامج “نهار جديد” على قناة “النهار اليوم”، إن هذه الدعوات تهدف لإثارة الفوضى في مصر، مهددة “اللي هينزل يوم 11/11 هيتضرب في الشارع“.
أما اللواء حمدي بخيت، عضو مجلس النواب، فحذر من المشاركة في التظاهرات، وقال في مداخلة هاتفية مساء السبت الماضي، مع برنامج “مساء العاصمة” على قناة “العاصمة”: “اللي هنشوفه في الشارع احنا اللي هنتصدى له، وهنقطع جسمه في الشوارع وهنقطع دابره، بلا أجهزة أمنية بلا شرطة” حسب قوله.
التيئيس.. “لن تحصلوا على شيء
ولتيئيس المصريين من التظاهر، قال عمرو أديب، يوم السبت الماضي، في برنامجه على قناة “أون إي”، إن المصريين تعبوا من الثورة والتظاهر طوال السنوات الخمس الماضية، لذلك لن ينزل أحد للتظاهر يوم 11 نوفمبر المقبل.
أما صلاح دياب، مالك صحيفة “المصري اليوم”، فقال في حلقة الأربعاء الماضي من برنامج “كل يوم” على قناة “أون إي”، إن الأوضاع في مصر صعبة للغاية، ولن يتمكن أكبر علماء الاقتصاد في العالم من تغييرها في الحال، مطالبا المصريين بالصبر حتى تنتهي الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد!
إثارة المشاعر الوطنية
وركزت وسائل الإعلام جميعا على ضحايا الجيش في سيناء، ووضعتهم في مقارنة مع الداعين لتظاهرات 11 نوفمبر، لتوصيل رسالة بأن من ينوي التظاهر في ذلك اليوم هو شخص خائن للوطن.
وقال أحمد موسى إن الجيش المصري في حالة حرب حقيقية، وإن عبد الفتاح السيسي يضحي بحياته من أجل الوطن خاصة بعد كشف مخطط إرهابي لاغتياله، كما قال.
كما دشن مؤيدون للنظام هاشتاج “#أنا_خريج_مدرعة” في مواجهة هاشتاج “#أنا_خريج_توكتوك” الذي انتشر بشدة تعليقا على حديث سائق التوك توك الذي يشتكي من تدهور أوضاعه المعيشية.
تشويه إعلامي.. “الإخوان وراء هذه الدعوات

وحاولت وسائل الإعلام المقربة من الأجهزة الأمنية تشويه دعوات التظاهر، معتبرة أن جماعة الإخوان المسلمين والمخابرات الأجنبية هي التي تقف وراءها.
وقال خالد صلاح، رئيس تحرير صحيفة “اليوم السابع”، خلال برنامجه على قناة النهار”، مساء أمس الأحد، إن تظاهرات 11/11 مؤامرة أمريكية لإحداث حالة من الفوضى في مصر، وعرض ما قال إنها وثائق تثبت وجود مخطط أجنبي لإثارة أزمات في الغذاء والوقود ونشر الشائعات خلال الشهر الجاري استباقا لتظاهرات 11 نوفمبر.
أما أسامة كمال، فقال يوم الأحد الماضي، عبر برنامجه “القاهرة 360″ على قناة “القاهرة والناس”، إن دعوة التظاهر يقف وراءها الإخوان المسلمون للعودة إلى الحكم مرة أخرى، وقال إن تاريخ 11/11 يكون رقم 4 للدلالة على إشارة “رابعة” الشهيرة التي يرفعها أنصار الإخوان.
توظيف الدين.. “الخروج على الحاكم حرام
وفي محاولة واضحة لتوظيف الدين في ثني المواطنين عن المشاركة في التظاهرات، نقلت صحيفة “الفجر” أمس الاثنين تصريحات للشيخ السلفي محمود عامر؛ يحرّم فيها الخروج على الحاكم.
كما أعلن الصحفي مصطفى بكري، خلال برنامجه “حقائق وأسرار” على قناة “صدى البلد” يوم السبت الماضي، أن وزارة الأوقاف ستخصص خطب الجمعة في الفترة المقبلة للتحذير من دعاوى التظاهر وتأكيد حرمة الخروج على الحاكم.
لوم الشعب.. “أنتم المشكلة وليس النظام
ومن بين الوسائل المتبعة، لوم الشعب وتحميله مسؤولية الأزمة الاقتصادية، فقال عمرو أديب إن المصريين يستهلكون كميات هائلة من السلع المستوردة ولا ينتجون شيئا.
وشنت العديد من البرامج هجوما على المصريين، وقالت إنهم سبب المشكلات التي تعاني منها البلاد بسبب كسلهم وكثرة إنجابهم للأطفال.
كما رد خالد صلاح على الانتقادات الشعبية للنظام؛ قائلا في مقال له بصحيفة اليوم السابع” الأسبوع الماضي: “حد قالكوا تقوموا بثورة وتطالبوا بتغيير النظام في يناير 2011 وتدخلونا في هذه الأزمات المتوالية“.
حلول مؤقتة.. “مبادرة لتخفيض الأسعار
أما آخر هذه الأساليب فكانت طرح حلول مؤقتة لتبريد غضب المواطنين تجاه ارتفاع الأسعار، حيث دشنت وسائل إعلام مؤيدة للنظام مبادرة بعنوان “الشعب يأمر” تهدف إلى تخفض أسعار السلع الغذائية بنسبة 20 في المئة لمدة ثلاثة أشهر لتخفيف الأعباء عن المواطنين.
عرفنا مكان الثروات
وفي محاولة لتخدير الجماهير وإقناعهم بعدم الخروج، بشّر أحمد موسى المصريين بخير كثير سينعمون به العام المقبل، مع ارتفاع في الرواتب وتوزيع ياقوت وذهب ومرجان على المواطنين، وقال إن الحكومة توصلت إلى أماكن الثروات المعدنية من ذهب وبترول وغاز، وستستخرجه لينعم المصريون بالخير، وطالب المصريين بتحمل الأعباء في الفترة الحالية من أجل مصر، واعدا بأن الدولة ستنهض سريعا وتتغلب على مؤامرات الأعداء، على حد وصفه.
الإلهاء.. “بص العصفورة
وفي محاولة لإلهاء المواطنين عن أزماتهم الحقيقية، تناولت القنوات الفضائية أمورا ثانوية، حيث خصص وائل الإبراشي حلقة كاملة مساء الأحد لمناقشة قضية زواج الأطفال في الريف، وحلقة أخرى لعرض مشادات بين نواب في البرلمان يرفضون خلع الحذاء أثناء التفتيش في المطارات المصرية.
كما عرضت قناة “الحدث اليوم” يوم السبت الماضي، مشادة ساخنة وتبادلا للشتائم بين السلفي أحمد عامر والقيادي الشيعي ياسر فراويلة، بعدما أثارت الخلافات بين السنة والشيعة في مصر.

 

*رئيس الوزراء يمهد لإلغاء الدعم

قال المهندس شريف إسماعيل ، رئيس مجلس الوزراء ، إن الفترة الحالية تشهد مشكلة اقتصادية، جار حلها والتعامل معها بمنتهى الجدية.

وأضاف «إسماعيل»، في تصريحات صحفية، بمقر مجلس الوزراء، عقب لقائه عدد من خبراء الاقتصاد والاستثمار، الثلاثاء، أن هناك 210 مليارات جنيه من الموازنة مخصصة للدعم، وأن الدولة لن تستطيع أن تكمل بهذا الشكل، قائلًا”: مش هنقدر نكمل كده لازم كلنا نقف مع بعض ونواجه مشاكل مصر واقتصادها ونتحمل المسؤولية جميعا، لأن بلدنا بها إمكانيات كبيرة”.

وتابع أن «الحكومة لن تناور ونتعامل بكل جدية، والمستقبل جيد وممتاز في المرحلة المقبلة، وسنصرف على خدمات المواطن من التعليم والصحة والصرف الصحي والخدمات».

وشدد «إسماعيل»، على أنه سيكون هناك خدمات للمواطنين على الطرق الجديدة التي يتم افتتاحها، والاهتمام بالانتقال خارج الوادي الضيق وإنشاء طرق جديدة يصاحبها خدمات .

وحول لقائه اليوم، بعدد من الاقتصاديين، قال رئيس الوزراء، إنه تم عرض الموقف الاقتصادى للبلاد عليهم والاستماع لآرائهم.

وأعلن رئيس الوزراء، الانتهاء من بناء 600 ألف وحدة إسكان اجتماعى، بنهاية عام 2017.

وأضاف، أن قانون الاستثمار الجديد يتصدر جدول أعمال اجتماع الحكومة الأسبوعي.

وتابع: «سيتم مناقشة قانون الاستثمار وتعديلاته خلال اجتماع الحكومة، بالإضافة إلى مشروعات تم تنفيدها من جانب الحكومة، والعاصمة الإدارية الجديدة ستكون فرصة جديدة للاستثمار العقارى والاستثمار بمنطقة العلمين الجديدة».

وأكد «إسماعيل»، أن قطاع الكهرباء شهد إنجازا كبيرا خلال الفترة الماضية سواء من حيث القضاء على أزمة انقطاع التيار الكهربائى أو ما تشهده مصر من اكتفاء في الغاز الطبيعى.

وأشار رئيس الوزراء، إلى أن 3006 مشروعات تم حصرهم من بينهم إما متوقف أو مشروعات لم يتم استكمالها، وكافة المشروعات المتوقفة سيتم الانتهاء منها بنهاية 2018 .

وأكد أنه سيتم التعاقد على 30 ألف فصل دراسى جديد بنهاية العام الجاري، كما أنه يتم العمل على إدخال القطاع الخاص في الاستثمار بالمدارس وإنشاء الفصول، نافيا ما تردد عن وجود توجيهات للمحافظين بعدم الدخول في مشروعات جديدة بالمحافظات.

 

 

*بعد فشله فى السياحة.. السيسى يعيّن نفسه رئيسا لـ”الأعلى للاستثمار

أصدر قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي القرار رقم 478 لسنة 2016، بإنشاء المجلس الأعلى للاستثمار برئاسته، وعضوية رئيس حكومة الانقلاب ووزراء الدفاع، والمالية، والاستثمار، والداخلية، والعدل، والتجارة والصناعة، ومحافظ البنك المركزى، ورئيس جهاز المخابرات العامة، ورئيس هيئة الرقابة الإدارية، والرئيس التنفيذى للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، ورئيس اتحاد الصناعات المصرية، ورئيس اتحاد جمعيات المستثمرين.

يأتي هذا بعد 4 أشهر من إصدار السيسى القرار رقم 352 لسنة 2016، بإعادة تنظيم المجلس الأعلى للسياحة برئاسته؛ وهو القرار الذي لم تشهد معه السياحة سوى مزيد من الانهيار.

 

*كيف يمهد إعلام عباس لتنفيذ خطة السيسي لإلغاء الدعم نهائيا؟

في توجيه جديد من قبل المخابرات والأذرع الإعلامية التى يديرها عباس كامل، بدأت وسائل الإعلام الانقلابية، ومن ورائها ثلة من الخبراء والمسئولين ومدعي العلم، في التهليل لتوجه السيسي الجديد الذي أعلنه قبل انقلابه على الرئيس مرسي، بعدم اقتناعه بالدعم للفقراء، وأن “الجميع سيدفع“.

حيث طالب الدكتور علي لطفي، رئيس الوزراء الأسبق، بالتحول تدريجيا من الدعم العيني للدعم النقدي، وذلك لمواجهة المشكلة الاقتصادية، مدعيا أن ذلك يحقق العدالة “بوصول الدعم لمستحقيه وتوفير أموال كثيرة لخزانة الدولة“.

وقال علي لطفي، في مداخلة هاتفية لبرنامج “صباحك عندنا” المذاع على قناة المحور”، اليوم الثلاثاء: إن الحكومة عليها دور أكبر لمواجهة المشكلة الاقتصادية من خلال اتخاذ إجراءات وسياسات تؤدي إلى تخفيف حدة الأزمة الاقتصادية، وكذلك مراقبة الأسواق، لافتًا إلى دور المواطن في ترشيد استهلاكه من السلع والخدمات، ودور المنتجين في زيادة الإنتاج.

مخطط السيسي لإلغاء الدعم

بينما قال شريف إسماعيل، رئيس مجلس وزراء الانقلاب: إن الحكومة لم تتخذ قرارا حتى الآن بشأن التحول من نظام دعم السلع إلى الدعم النقدي، لكن يجري العمل بالمزج بين الدعم العيني والدعم النقدي؛ لدعم الطبقات محدودة الدخل، مشيرا إلى أنه حتى نتحول إلى دعم نقدي نحتاج إلى فترة زمنية.

وأضاف- في تصريحات مساء الإثنين عقب اجتماع مجلس المحافظين- أن التحول للدعم النقدي هو سمة موجودة في كل دول العالم المتقدمة، ولكنه يحتاج إلى مراقبة الفئات المستحقة لمعرفة إمكانية الزيادة أو الإلغاء لأسرة أو لشخص حسب تطورات حالته المادية، وكل ذلك يحتاج إلى فترة زمنية للتحول من دعم السلع إلى الدعم النقدي.

ويتجه نظام السيسي إلى مزيد من الإجراءات والقرارات الاقتصادية الصعبة، عبر تخفيض عدد المستفيدين من منظومة الدعم بشكل تدريجي، ورفع أسعار البنزين، وسط تحذيرات من أن تؤدي هذه الإجراءات إلى اشتعال الشارع.

ويبدو أن السيسي يتجه إلى تخفيض عدد المستفيدين من منظومة الدعم بشكل كبير خلال الفترة المقبلة، كأحد عناصر برنامج حكومته الاقتصادي. وتأتي توجهات السيسي التي تتبناها الحكومة وبالتبعية مجلس النواب المصري، الذي يتحكم النظام الحالي وأجهزته الأمنية في الأغلبية البرلمانية فيه “دعم مصر”، على وقْع حالة غضب شعبي جارفة تتزايد يوميا؛ جراء السياسات الاقتصادية والغلاء وارتفاع الأسعار ونسب التضخم.

ذبح المستحقين للدعم

فلم يتوقف السيسي عن الحديث حول ملف الدعم في كل مناسبة، وتأكيد مسألة وصوله لمستحقيه، من دون أن يحدد هو أو أي أحد من المسئولين معايير محددة لمن يستحق الحصول على هذا الدعم.

وأعطت جهات وأجهزة سيادية في الدولة الضوء الأخضر لوسائل الإعلام والسياسيين للهجوم على منظومة الدعم الحالية، والمطالبة بشدة لتعديلها لكي يصل الدعم لمستحقيه.

جعجعة إعلامية

خطاب الإعلاميين والسياسيين يفتقر لأي معلومات حول وصول هذا الدعم لغير المستحقين، ولكنها عبارة عن توجيهات لطالما اعتمدت عليها أجهزة أمنية في التمهيد لقرارات متوقعة بأن تثير الرأي العام حول بعض الملفات الصعبة. وبدأ هذه الحملة رئيس تحرير جريدة “اليوم السابع” ومقدّم برنامج “على هوى مصرخالد صلاح، قبل بضعة أيام، حين طالب صراحة بإلغاء الدعم لتوفير الأموال والعملات الأجنبية التي تخصص لشراء المنتجات من الخارج.

وقال رئيس اتحاد مفتشي التموين، العربي أبو طالب: إن هناك 40 مليون مواطن يحصلون على الدعم رغم أنهم لا يستحقون؛ لأن رواتبهم أكثر من 10 آلاف جنيه. وأضاف أبو طالب، في تصريحات صحفية، أن 12 مليون مواطن خارج البلاد سواء للعمل أو للهجرة أو الدراسة، ولا يزالون مسجلين في بطاقات التموين للحصول على الدعم.

وكشفت مصادر برلمانية مقربة من دوائر اتخاذ القرار، أن هناك توجيهات صدرت من بعض الجهات والأجهزة السيادية لشخصيات سياسية وإعلاميين، لفتح ملف الدعم الموجّه للمواطنين.

وأشارت المصادر إلى أن هناك اتجاها حاليا داخل الحكومة لرفع أسعار البنزين وتقليل الدعم المقدم إلى هذا القطاع، في ظل الأزمة التي تواجهها مصر في استيراد البترول من الخارج بعد الأزمة الأخيرة مع شركة أرامكو السعودية، وعدم إرسال شحنات شهر أكتوبر الحالي.

وكشفت عن وجود قرار مؤجل تنفيذه حول إلغاء الدعم عن المنتجات البترولية، وهو لن يُنفذ إلا في حالة وجود أزمة في توفير احتياجات مصر من البترول بسبب أزمة الدولار، وبخلاف ذلك سيتم اتباع سياسة رفع الدعم التدريجي كل عام، حتى إلغائه تماما.

ولفتت إلى أن هناك حاليا عملية تمهيد وجس نبض للشارع المصري في مسألة رفع الدعم عن نحو 12 مليون مصري دفعة أولى، وهو أمر لن يحسم خلال الشهر الحالي.

وأوضحت المصادر أن هناك تنسيقا برلمانيا كاملا مع الحكومة حول الإجراءات التي ستنفذ في سياق برنامج الإصلاح الاقتصادي، من خلال ائتلاف الأغلبية دعم مصر”، الموالي للنظام الحالي. وشددت على أن البرلمان بعد انتخابات اللجان النوعية ومناقشة بعض القوانين الهامة سيفتح ملف الدعم بشكل كبير، بالتنسيق مع الحكومة، لضمان وصول الدعم لمستحقيه؛ تخفيفا على موازنة الدولة.

يذكر أن نحو 40% من الشعب تحت خط الفقر تقريبا، وهذه الإجراءات ستزيد من أوضاعهم السيئة. كما أن سياسات الحكومة والسيسي ستفاقم الأزمة الاقتصادية في البلاد، تزامنا مع اللجوء إلى الاقتراض في سياسة عنوانها “الاستسهال، من دون التفكير في حلول علمية مبتكرة.

 

*أقره برلمان السيسى..الانقلاب يفصّل “قانون الهجرة” لابتزاز أوروبا

أقر برلمان الدم بشكل نهائى قانون “مكافحة الهجرة غير الشرعية وتهريب المهاجرين”، وهو القانون الذى يصل بالعقوبات إلى السجن 3 سنوات للمتورطين فى الهجرة غير الشرعية، بالإضافة إلى غرامة مليون جنيه، فيما أكد متابعون أن الانقلاب قام بتفصيله لابتزاز دول أوروبا.

وكان قائد الانقلاب قد وعد مؤخرا أمام الأمم المتحدة بإصدار تشريع يحد من الهجرة غير الشرعية، مع مطالبته أوروبا بتقنين ما أسماه “الهجرة الشرعية” وفتح الباب أمامها، ثم كان حادث مركب رشيد، وهو التزامن الذي ألقى في قلوب المصريين اليقين بأن العسكر هم المسؤولون عن الكارثة التي أودت بحياة المئات منهم في رشيد.

وفرض القانون عقوبة السجن وغرامة لا تقل عن 50 ألف جنيه ولا تزيد عن 200 ألف جنيه، أو بغرامة مساوية لقيمة ما عاد من نفع، أيهما أكبر، على كل من ارتكب جريمة تهريب المهاجرين أو الشروع فيها أو توسط في ذلك.

كما يعاقب القانون بالسجن المؤبد كل من هيأ أو أدار مكانا لإيواء المهاجرين المهربين، أو جمعهم أو نقلهم أو سهل أو قدم لهم أي خدمات مع ثبوت علمه بذلك.

مجاملة مدفوعة

واستغل السيسي تصريحات نسبت للبرلمان الأوروبي والنائبة الألمانية ميركل وغيرها من المسؤولين الأوروبيين، ومنها “نخشى أن تصبح مصر طريق الهجرة البديل للاجئين”، و”البرلمان الأوروبي يدعو لتقاسم أعباء الهجرة غير النظامية مع مصر”، فأصدر قانونا لم يأخذ حظه من الحوار المجتمعي، وانصراف نواب” العسكر بقصد أو بغباء عن مناقشة مواد القانون الـ34، والاتجاه إلى المطالبة بمطالبات فرعية لا تناقش نصوص القانون بمشروعات للشباب.

غير أن توصيات البرلمان الأوروبي والتعويضات الأوروبية موجودة ومتخفية تحت عبارة “الأجنبية” في 4 مواد رئيسية، وهي:

مادة 22: تتعاون الجهات القضائية والأمنية المصرية المعنية بمكافحة أنشطة وجرائم تهريب المهاجرين- كلٌّ في حدود اختصاصه وبالتنسيق فيما بينهامع نظيرتها الأجنبية من خلال تبادل المعلومات والمساعدات وغير ذلك من صور للتعاون القضائى أو المعلوماتى، وذلك كله وفقا لأحكام الاتفاقيات الدولية الثنائية أو متعددة الأطراف النافذة في جمهورية مصر العربية أو الاتفاقيات أو الترتيبات الثنائية أو وفقا لمبدأ المعاملة بالمثل.

مادة 23: مع عدم الإخلال بحقوق الغير حسنى النية، للجهات القضائية المصرية المختصة والأجنبية أن تطلب اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لتعقب أو ضبط أو تجميد الأموال موضوع جرائم تهريب المهاجرين أو عائداتها أو الحجز عليها.

مادة 24: للجهات القضائية المصرية المختصة أن تأمر بتنفيذ الأحكام الجنائية النهائية الصادرة عن الجهات القضائية الأجنبية المختصة بضبط أو تجميد أو مصادرة أو استرداد الأموال المتحصلة من جرائم تهريب المهاجرين وعائداتها، وذلك وفقا لأحكام الاتفاقيات الدولية الثانائية أو متعددة الأطراف النافذة في جمهورية مصر العربية أو الاتفاقيات أو الترتيبات أو وفقا لمبدأ المعاملة بالمثل.

مادة 33: تتكون موارد الصندوق مما تخصصه له الدولة في الموازنة العامة، وما يعقده من قروض وما يقبله من تبرعات ومنح وهبات من الجهات الوطنية والأجنبية، بما يتفق مع أغراضه.

مواد “السادات

وتحدثت التقارير الأخبارية اليوم بشكل مقتضب عن رفض “البرلمان” مناقشة طلب مداولة مقدم من النائب محمد أنور السادات، بشأن المادتين 28 و34 من القانون، لعدم استيفائه الشروط الخاصة بمناقشة طلب المداولة، حيث لم يتضمن أسباب طلب النائب المداولة.

وتتعلق المادة 28 بإنشاء مجلس الوزراء “اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر، وتختص اللجنة بالتنسيق على المستوى الوطنى والدولى بين السياسات والخطط والبرامج الموضوعة لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية، وتقديم أوجه الرعاية والخدمات للمهاجرين المهربين وحماية الشهود في إطار الالتزامات الدولية الناشئة عن الاتفاقيات الدولية الثنائية أو متعددة الأطراف النافذة في جمهورية مصر العربية“.

وفي ديباجة المادة تفصيل لعضوية اللجنة وعشوائيتها ونزع حق تشكيلها أو تحديده من البرلمان إلى رئيس الحكومة، فيعين من يشاء ويستعين بمن يشاء من مستشارين، فضلا عن أن رأس مالها بحسب طارق الخولي 10 ملايين جنيه، لم يحدد مصادر تمويل اللجنة ولا رواتب العاملين فيها، ولا مخصصات التعويضات.

 

*دراسة بحثية تعرّي الانقلاب وتكشف حجم الفقر بمصر

تداول عدد من السياسيين المؤيدين للانقلاب ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي نشر دراسة بحثية قدمها الكاتب الصحفي محمد أبو الغيط، اعتمد خلالها على بيانات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، للرد على إعلام الانقلاب والسياسات الاقتصادية الفاشلة، التي أدت لانهيار المجتمع المصري ونشرت الفقر بينه.

وقال أحد سدنة الانقلاب الدكتور محمد أبو الغار، رئيس الحزب المصري الديمقراطي: إن مقال الكاتب الصحفي “محمد أبو الغيط” الذي أورد فيه بيانات من واقع تقارير الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء جعله لا ينام لمدة يومين، مشيرًا إلى أن هناك 85% من الشعب تخشى السلطة أن يخرجوا، محذرًا قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي ألا يعتمد فقط على إمكانية نزول الأمن والجيش، في ظل البيانات التي عرت النظام وكشفت حجمه وشعبيته الحقيقية، في الوقت الذي أكد فيه أن هذه البيانات التي اعتمد عليها أو الغيط ربما تطيع بـ”التعبئة والإحصاء”.

وقال الكاتب محمد أبو الغيط في دراسته التي أعاد نشطاء على مواقع التواصل نشرها مرة أخرى بالتزامن مع دعوات 11/11، إنه خلال الفترة الماضية أصدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء اثنين من أهم إصداراته، هما “بحث الدخل والإنفاق والاستهلاك”و”الكتاب الإحصائي السنوي”، كاشفًا من خلال هذين الكتابين بعض الأساطير التي يروج لها نظام الانقلاب.

وأوضح من خلال بيانات “التعبئة والإحصاء” أن أول أسطورة هي “الناس كلها معاها فلوس وزاحمين المولات”، قائلاً: “إذا كانت أسرتك كاملة يصل إجمالي إنفاقها الشهري إلى 4160 جنيها، يبقى ألف مبروك! أنت في أغنى شريحة من المصريين التي تنفق 50 ألف جنيه فما فوق سنويًا، وهي لا تزيد على 15.7% فقط بما يعني أنها الاستثناء.. أما باقي المصريين جميعاً فهم في الفقر أو على حافته.

وقال إن ثاني أسطورة لإعلام النظام “محدش بيبات من غير عشا”، موضحًا أنه في شريحة أفقر 10% من المصريين يُنفق الفرد سنويًّا 3332 جنيهًا، أي 277 جنيهًا شهريًا على حياته كلها طعامًا وملابس ومسكنًا وغيرها. بالتأكيد المبلغ غير كافٍ لا للعشا ولا للغدا!، كما أن الملايين الذين يشترون عظام وأرجل الدجاج والمواشي لا يفعلون ذلك على سبيل التجديد.

وأوضحت الدراسة أن الطعام لا يكفي الأطفال أيضاً. فنسبة التقزُم (قِصر القامة بسبب سوء كمية أو نوع الغذاء) بين أطفال مصر أقل من 5 سنوات بلغت 21% عام 2014. ربع الأطفال في الفئة العمرية 6- 59 شهرا يعانون الأنيميا. حين تشاهد عساكر الأمن المركزي متشابهي الملامح، يجب أن تعرف أن السبب هو أنهم يجمعهم عمر كامل من سوء التغذية، كما أن نسبة الفقراء ارتفعت إلى 27.8% عام 2015، مقابل 26.3% في 2013. خلال عامين سقط مليون و368 ألف مصري جديد تحت «خط الفقر المصري»، وهو معدل دخل 482 جنيهًا للفرد شهريًا.. خط الفقر العالمي سيزيد الصورة سوادًا. 

وقالت إن السبب ببساطة هو ارتفاع الأسعار الذي لا يقابله ارتفاع في الأجور، معدل التضخم السنوي وصل في أغسطس 2015 إلى 10.6%، ثم قفز في أغسطس 2016 إلى 16.4%، وهو ما يعني أننا سنعرف بالإحصاء القادم أن المزيد والمزيد سقطوا.

وكشفت أن ثالث أسطورة هي «البلد فيها بنية أساسية قوية من أيام مبارك»، وقال الغيطي: “يا عزيزي إذا كنت تدخل الحمام دون أن تفكر في نزح «الطرنش» فأنت محظوظ، لأن 42.2% من شعبك لا تتصل منازلهم بشبكة الصرف الصحيط، موضحا أنه في برنامج الحكومة الحالية إحصاء بأن 15% فقط من قرى مصر لديها صرف صحي، وتستهدف الحكومة حتى 2018 الوصول بالتغطية إلى 50% فقط، متسائلاً: “أي بنية أساسية، وأي استثمار أو تنمية تتحدثون عنها والناس لا تجد الحمامات الصحية؟!”.

في حين تأتي رابع أسطورة “البلد زحمة من كتر العربيات، كل الناس دي معاها فلوس”، موضحا أنها من أكثر العبارات جهلاً على الإطلاق. خاصة وأن الأسر التي تملك سيارة خاصة تبلغ نسبتها 7.9% فقط، أقل من أقلية، وأضاف أن عدد السيارات المُرخصة ملاكي في ديسمبر 2015 هو 4.1 ملايين سيارة فقط على مستوى الجمهورية، أما الغالبية الساحقة من المصريين فهم هؤلاء المهروسون في المترو والأتوبيسات والميكروباصات، قائلاً: “مرة أخرى: كونك تشاهد الزحام من سيارات أمثالك، فتفترض أن هؤلاء هم المصريون، فهذا لا يدل على شيء أكثر من حماقتك”.

وتأتي الأسطورة الخامسة “المصريين بيشغلوا التكييف طول اليوم وده سبب أزمة الكهرباء” وأسطورة “شوفوا بيجهزوا عيالهم بأجهزة وعفش أد إيه”، حيث اوضحت الدراسة أن الأسر التي تملك جهاز تكييف هي 11.1% فقط. حوالي 90% لا يملكون ما تلومونهم عليه وأنتم تحت تكييفاتكم!.. وبالمناسبة 54.4% فقط يملكون سخان مياه أصلاً، ومازالت الغالبية تملك غسالة عادية بينما لم تدخل الغسالة الأتوماتيك إلا منازل 26.3% فقط من الأسر المصرية.. وإذا كان هذا حال بعض الأجهزة الأساسية فمن الطبيعي أن تكون نسب الأجهزة الرفاهية لا تكاد تُذكر، مثلاً 5.8% فقط من الأسر تملك مايكروويف أو شواية، 1.7% يملكون غسالة أطباق.

كما رد الغطيي على أسطورة “مفيش بطالة”، قائلاً إنه في عام 2015 ارتفعت نسبة البطالة إلى 12.8%، بمجموع 3.7 مليون عاطل، بينما بلغ عدد المشتغلين 24.8 مليون مواطن، منهم 5.9 مليون بالحكومة والباقي بالقطاع الخاص، كما قال إن أسطورة “المصريين شعب كسول” مردود عليها بعدد ساعات العمل الأسبوعية للعاملين المصريين بالقطاع الاستثماري 50 ساعة، ثم بالقطاع الخاص 48.9 ساعة، ثم بالقطاع العام 47.1 ساعة. هذه معدلات عالية عالمياً إذا قارنا مثلاً بلندن 33.5 ساعة، نيويورك 35.5 ساعة، طوكيو 39.5. 

وضرب مثالاً بالمدرس الذي يترك مدرسته لأنه سيعمل طيلة اليوم بالدروس الخصوصية، والطبيب الذي يهرب من المستشفى الحكومي لأنه سيسهر للفجر في مستشفى خاص، والموظف الذي ينام بالمكتب لأنه يعمل سائقًا.. إلخ، يمكن وصفهم بأي شيء إلا الكسل.

وردت الدراسة على أسطورة “الشعب خلاص بقى متعلم وواعي”، متسائلة: “هل تعرف القراءة والكتابة؟أنت محظوظ، لأن 23.7% من المصريين فوق 15 سنة يعانون الأمية، ربع شعبك لم يدخلوا المدارس أصلاً، في حين أن البعض يتصور أن هؤلاء من أجيال قديمة فقط والآن تغير الحال، لذلك يجب أن يعرف أن نسبة المقيدين بالتعليم الابتدائي للعام الدراسي 2013- 2014، من الفئة العمرية للتعليم بلغت 89.6% للذكور و91.3% للإناث، بمعنى أن حوالي 10%، ربما أكثر من ربع مليون طفل، لم يدخلوا المدارس أًصلاً، أما من التحقوا بالمدارس فنسبة التسرب بعدها من التعليم بلغت 6.5% حسب تصريح لوزير التعليم فبراير 2014، أو عدديًا بلغت 2 مليون طفل تركوا المدارس بسبب الفقر أو حاجة أسرهم لإرسالهم للعمل، حسب تصريح لرئيس الإدارة المركزية لمعالجة التسرب التعليمي.

وقال إن من يبقى بالمدارس حتى سن الثانوية هم 77.7% حسب المسح السكاني الصحي لعام 2014، وهؤلاء بدورهم منهم 56% من طلاب الإعدادية يلتحقون مباشرة بالدبلومات الفنية. الغالبية لا يدخلون الثانوية العامة أًصلاً من المنبع، كما أن عدد المقبولين بالجامعات للعام الدراسي 2013- 2014 هو 299 ألف طالب وطالبة فقط. أقلية استثنائية!.

وفي رده على أسطورة “كل الناس بتروح تعليم خاص، لازم نلغي مجانية التعليم”، قال إن 85.3% من الطلاب يلتحقون بالتعليم الحكومي، و7.3% بالتعليم الأزهري، أما التعليم الخاص كاملاً فلا يلتحق به إلا 7.4%فقط. أقل من أقلية، في حين أن متوسط الإنفاق السنوي للأسرة المصرية على التعليم هو 3699 جنيهًا، أي 308 جنيهات شهريًا لكل الأبناء، شاملاً كل شيء بما فيه الدروس الخصوصية، ومصاريف الانتقال، والأدوات المكتبية. 

كما تناول الملف الصحي وقال إنه انخفض إجمالي عدد أسّرة المستشفيات الحكومية والخاصة في مصر من 149.9 ألف سرير عام 2004، إلى 108.3 ألف سرير عام 2014، وهي نفس الفترة التي زاد فيها عدد السكان من 70.5 مليون إلى حوالي 90 مليونًا!، وبهذا العجز يصبح بنسب أكثر رعبًا بأقسام حضانات الأطفال والرعاية المركزة، وهو القسم الذي لا يزيد عدد الأماكن المتاحة به بالقطاعين الحكومي والخاص على 4500- 7000 سرير، في الوقت الذي يعد الإنفاق الصحي هو ثالث أغلى بند بإنفاق المصريين بإجمالي 10% من الدخل، بعد الطعام 34.4%، والمسكن 17.5%.

كما تناول بالرد على الترويج لشائعات “كل المصريين اشتروا موبايلات غالية عشان يفتحوا الفيس بوك”، موضحًا أن نسبة امتلاك المحمول مرتفعة فعلاً تبلغ 88.1% لكن هذه ليست رفاهيات بل لأنه بديل عن التليفون الأرضي، لكن في المقابل فإن نسبة امتلاك هاتف حديث “سمارت” ليسمح بالاتصال بالإنترنت لا تزيد على 22.1% فقط، أما الآيباد أو التابليت فلا تتجاوز 3.7%.

واختتم الغيطي دراسته قائلاً: “قطاع كبير من الطبقتين الوسطى والعليا في مصر، ويشمل هذا قطاعات من مؤيدي ومعارضي النظام، لا يفهمون معنى أن مصر بلد كبير جداً، سكانه بالداخل تجاوزوا 91 مليون نسمة، بالإضافة إلى 9- 10 ملايين بالخارج..هذه الأعداد تسمح بوجود عشرات العوالم والمجتمعات والشعوب المنفصلة تماماً، وتسمح بأن يكون لدينا أعداد ضخمة، مئات الآلاف والملايين من كل الفئات، من الأغنياء والفقراء، من المتعلمين والجهلة، من المهذبين والمنحطين، من الليبراليين والإسلاميين والعلمانيين والثورجية والدولجية واللي ملهومش فيها”. 

في حين علق أبو الغار على كلام قائد الانقلاب عن انتشار الجيش فى 6 ساعات هو موجه للـ85% ولكنه لا يعلم أن مشاكلهم وطريقة حياتهم تجعلهم لا يستمعون إلى خطبه ولا يعرفون عنها شيئًا.

 

 

*يديعوت أحرونوت “العبرية”: نظام السيسي في خطر

قالت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية إن اتصالات تمت مؤخرا بين مسؤولين سياسيين رفيعي المستوى في إسرائيل والولايات المتحدة في ظل خشية شديدة على نظام رئيس عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي في مصر، حيث تهدد الأزمة الاقتصادية بتقويضه.

وأضافت الصحيفة في عددها اليوم الثلاثاء أن التقديرات الإسرائيلية والأميركية تشير إلى أن “الخطر على نظام السيسي يكاد يكون وشيكا، وأنه في حال لم يطرأ تغيير جوهري على الاقتصاد المصري خلال العام 2017، فإن حالة الغليان الشعبي ستعيد الجماهير المصرية إلى الشوارع وتقوض حكم الجنرال السيسي“.

وتابعت أن قادة الانقلاب في مصر ينظرون إلى الأزمة الاقتصادية في البلاد على أنها “التهديد الإستراتيجي المركزي على بلادهم“.

ووفق الصحيفة فقد اشتدت الأزمة الاقتصادية لأسباب من بينها الحرب التي يشنها جيش الانقلاب في سيناء وليبيا واليمن، بالإضافة إلى التزامات مالية حصلت عليها سلطات الانقلاب من السعودية والإمارات والكويت ونفذت جزئيا.

كما أن توجه سلطات الانقلاب إلى صندوق النقد الدولي للحصول على قروض بقيمة 12 مليار دولار قوبل بشروط شملت تقليص البيروقراطية ورفع الضرائب وخفض دعم الدولة للسلع، ومن شأن هذه الشروط أن تسرع حالة الغليان الشعبي في المدى القريب، وفق الصحيفة.

عام حاسم

وقالت يديعوت أحرونوت إنه يوجد إدراك في العالم بأن عام 2017 سيكون حاسما بالنسبة للنظام الانقلابي المصري، وأضافت أن إسرائيل تحاول استخدام علاقاتها مع الولايات المتحدة ودول أخرى لدعم اقتصاد الانقلاب.

ووفق الصحيفة، بحث مسؤولون إسرائيليون مع نظرائهم في سلطات الانقلاب تنفيذ إسرائيل مشاريع اقتصادية لدعم النظام الانقلابي. وقالت إنه برز من خلالها أن “هذه المباحثات لا تعبر فحسب عن تقارب بين الدولتين، وإنما أيضا عن وجود حاجة ملحة لتحسين البنية التحتية في مصر على ضوء الأزمة الاقتصادية الشديدة التي تهدد الاستقرار السياسي لنظام الانقلاب“.

كما قالت إن النظام الانقلابي المصري توجه إلى إسرائيل مؤخرا طالبا التعاون معها في المجال الاقتصادي، وأشارت إلى أن جهاز الأمن الإسرائيلي أعد قائمة بمشاريع محتملة ومعنية.

وبين هذه المشاريع التعاون في مجال تحلية مياه البحر على ضوء انخفاض مستوى النيل، والتعاون في الطاقة الشمسية وتوليد الكهرباء والزراعة والري والغاز والسياحة، خاصة أن العائدات من توسيع قناة السويس -التي استثمر فيها نظام رئيس عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي مليارات الدولارات- كانت أقل من المتوقع.

وقال مراقبون إن الخوف يدفع النظام الانقلاب المصري لجلب الاحتلال الإسرائيلي للبلاد، عن طريق سيطرت الأخير على الاقتصاد على شكل مشاريع صهيونية تنفذ بالبلاد، في خطوة توضح مدى عمالة عسكر الانقلاب للكيان الصهيوني.

 

 

*إعتقال 7 من رافضي الإنقلاب بينهم شقيقين وثلاثة طلاب بالقرين بالشرقية

إعتقلت قوات أمن الإنقلاب العسكري بالشرقية، سبعة من رافضي حكم العسكر بمدينة القرين، والقري التابعة لها، بعد مداهمة منازلهم،فجر اليوم الثلاثاء، ضمن حملة الدهم الموسعة التي تشنها قوات أمن الإنقلاب العسكري علي بيوت رافضي حكم العسكر بالشرقية.
وبحسب شهود عيان، فإن حملة مكبرة، لقوا ت أمن الإنقلاب، داهمت في الساعات الأولي من صباح اليوم الثلاثاء، عشرات المنازل لرافضي حكم العسكر بمدينة القرين، والقري التابعة لها، وحطمت محتوياتها، وروعت الأطفال، واعتقلت 7 هم: محمد مهدي صباح ” بكالوريوس لغات وترجمة”، وشقيقه عبد الرحمن مهدي صباح بكالوريوس علوم”، حامد الشورى”أعمال حرة”، محمد علي الشورى “نقاش، بالاضافة إلي عمرو مصطفى محسوب وأسامه محمد السيد حسن، محمد علي عزازي الطلاب بالصف الثالث الثانوي، واقتادتهم لجهة غير معلومة.
وتحمل رابطة أسر معتقلي القرين، مأمور قسم الشرطة ، ورئيس فرع الأمن الوطني، ومدير الأمن بالشرقية، ووزير داخلية الإنقلاب المسئولية الكاملة عن سلامة المعتقلين، كما تناشد منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان التدخل لرفع الظلم الواقع عليهم وتوثيق تلك الجرائم التي لاتسقط بالتقادم.
جدير بالذكرأن حامد الشورى، وعمرو محسوب، سبق إعتقالهم منذ عدة شهور علي خلفية رفضهم الإنقلاب العسكري، وحصلا علي حكم قضائي بالبراءة.
وكانت قوات أمن الإنقلاب العسكري، بأبو كبير قد إعتقلت، المهندس بلال شحاته، و الطالب محمد اشرف زايد، الطالب بكلية الحاسبات والمعلومات باكاديمية الدلتا بالمنصور، بعد مداهمة منزليهما فجر أمس الإثنين واقتادتهما لجهة غير معلومة.

تأتي حملات الإعتقال المتلاحقة، بحق أحرار الشرقية، للحد من الحراك الثوري المتواصل بالمحافظة ، وبالتزامن مع دعوات التظاهر في الحادي عشر من توفمبر القادم، تحت عنوان ثورة الغلابة.

 

*فايننشال تايمز: ما تأثير إجراءات حزمة الإنقاذ على المصريين؟

نشرت صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية تقريرا أعدته الكاتبة هبة صالح من القاهرة، تقول فيه إن المصريين يعانون من الإجراءات التي يقوم بها نظام عبد الفتاح السيسي، في سعيه للحصول على موافقة صندوق النقد الدولي تسليفه 12 مليار دولار؛ للمساعدة في دعم الاقتصاد المنهار، مشيرة إلى أن التهديد بتعويم العملة المصرية وقطع الدعم عن المحروقات، يثير مخاوف من تصاعد حالة سخط شعبية

وجاء في التقرير، الذي ترجمته “عربي21″، أن الحكومة المصرية وضعت ملصقات على لوحات الإعلان في شوارع القاهرة، وفيها رسالة تحاول إقناع المصريين، الذين يعانون منذ زمن طويل، بمنافع الإصلاح الاقتصادي، والتحضير للصدمة التي تلوح في الأفق “بالإصلاحات الجريئة سنقصر الطريق“.
وتشير الكاتبة إلى أن الشعارات الدعائية بدأت تظهر في نهاية الشهر الماضي، حيث تدفع الحكومة المصرية باتجاه الإصلاح، من خلال توقيع عقد مع صندوق النقد الدولي، يقدم فيه لمصر قرضا قيمته 12 مليار دولار، لافتة إلى أن المصريين، الذين عانوا من زيادة ضريبة القيمة المضافة، يحضرون أنفسهم لزيادة جديدة في الأسعار، في وقت يتوقع فيه المحللون تعويما للعملة المصرية وقطع الدعم عن الوقود.
وتورد الصحيفة أن مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد، أكدت أن الإجراءات السابقة يجب تطبيقها قبل الموافقة على توقيع العقد، الذي تم الاتفاق عليه مبدئيا في آب/ أغسطس، مستدركة بأنه في بلد ينتشر فيه الفقر، فإن هذا الأمر قد يشكل أرضية للسخط ضد حكومة عبد الفتاح السيسي.
ويفيد التقرير بأن هذا الوضع يشكل خطرا كانت السلطات تحاول تجنبه، من خلال تأجيل الإصلاحات الحساسة سياسيا، مستدركا بأن الحكومة لم تعد لديها إلا مساحة ضيقة للمناورة، حيث تكافح من أجل مواجهة نقص العملة الصعبة الدولار”، الذي يخنق الاقتصاد الضعيف، وإعادة ثقة المستثمرين الخارجيين.
وتلفت صالح إلى فيديو سائق التوك توك، الذي هاجم فيه الحكومة، وشكا من قلة المواد الغذائية، مشيرة إلى أن الفيديو انتشر بين مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي مثل النار في الهشيم، وفُسر على أنه إشارة إلى الغضب المتصاعد بين الناس من الظروف السيئة، حيث قال السائق: “قبل انتخاب الرئيس كان عندنا سكر وقهوة وأرز كاف، ماذا جرى؟“.
وتنقل الصحيفة عن الاقتصادي في بنك الاستثمار “إي أف جي- هيرمس” محمد أبو باشا، قوله إن الإجراءات الجديدة ستجعل من الحياة صعبة بالنسبة للفقراء، الذين تصل نسبتهم إلى نصف سكان مصر، البالغ عددهم 90 مليون نسمة، لكنه استدرك بأن البلد لم يعد يستطيع تحمل تأخير تعويم العملة، ولم يعد أمامه أي خيار إلا البحث عن مساعدة من صندوق النقد الدولي، وأضاف: “من ناحية العملة، فإن الاحتياط ليس كافيا ليشكل حاجزا، ولهذا، فإنه دون صندوق النقد الدولي فإن التعويم سيكون ثمنه غاليا، وسيأخذ المستثمرون وقتا طويلا للقفز دون ثقة يمكن أن تقدمها الصفقة“.
وينوه التقرير إلى ان الحكومات المتعاقبة تخشى من انتشار السخط، كذلك الذي حدث في عام 1977، عندما رفعت الحكومة أسعار الخبز، مشيرا إلى أن الحكومة المصرية حاولت خلال الأعوام الخمسة الماضية الحصول على قرض من صندوق النقد الدولي مرتين، وفشلت المفاوضات قبل توقيع العقد بفترة قصيرة؛ نظرا لمخاوف المسؤولين من إجراءات التقشف وأثرها في المواطنين.
وتذكر الكاتبة أنه عندما وصل السيسي إلى السلطة، بعدما أطاح بالرئيس الإسلامي السابق محمد مرسي، وكان في ذروة شعبيته عام 2014، قام بقطع الدعم عن الوقود، مستدركة بأنه رغم وعوده بالقيام بعملية قطع أخرى، إلا أنها لم تحدث؛ بسبب تراجع الاقتصاد، وزيادة الأسعار، التي أثرت في الفقراء والطبقة المتوسطة.

وتبين الصحيفة أن المحللين يناقشون بأنه يجب تعويم العملة بشكل كبير؛ من أجل مواجهة مشكلة نقص الدولار، حيث إن العملة في السوق السوداء تراجعت لـ15 جنيها مقابل الدولار، وهي نسبة 70% أعلى من السعر الرسمي 8.8 جنيه للدولار، مستدركة بأن تعويم العملة، وقطع الدعم عن الوقود، سيرفعان التضخم إلى 17 أو 18%، أي بنسبة أعلى من 14% المسجلة في أيلول/ سبتمبر.

وبحسب التقرير، فإن المصريين يشعرون بآثار الأزمة، مشيرا إلى أن مسؤولة الموارد البشرية نهى السكري قالت إنها غيرت من عادات التسوق، وأضافت: “لم أعد أشتري الشراب المستورد أو الحبوب، وقد تخليت عن كل شيء أستطيع أن أعيش دونه، باستثناء السكر والسمن والأرز“.

وتنقل صالح عن غادة محمود، وهي طاهية، قولها إنها لم تعد تستطيع شراء الحاجيات لتملأ ثلاجتها، وتضيف: “الأسعار رهيبة، وأشتري أقل  من السابق، فقط ما يكفي لليوم”، وتتابع قائلة إن “الناس لن يستطيعوا التحمل“.

وتذهب الصحيفة إلى أن السيسي قال إنه سيحافظ على أسعار المواد الرئيسة مهما حدث للعملة، منوهة إلى أن الحكومة قدمت عطاءات للمواد الأساسية لمدة ستة أشهر، ويعتقد البعض أنها محاولة للحصول على أسعار رخيصة قبل تعويم العملة، بالإضافة إلى أن الجيش يؤدي دورا في الاقتصاد، ويقوم ببيع حليب الأطفال المستورد والطعام الرخيص من المزارع التي يديرها.

ويورد التقرير نقلا عن محللين ومسؤولين، قولهم إن التحدي الأكبر الذي يواجه الحكومة هو نجاح رزمة الإنقاذ التي سيقدمها صندوق النقد الدولي في تخفيف الأزمة الاقتصادية مع تعويم العملة

وتختم “فايننشال تايمز” تقريرها بالإشارة إلى أن المصريين يخططون لاتخاذ إجراءات صعبة، لافتة إلى أن حسام الجمال، الذي يعمل في صالون راق، يخطط لبيع سيارته؛ لأنه لم يعد قادرا على توفير ما تحتاجه عائلته.

 

مطارات مصر غير آمنة .. الأحد 18 سبتمبر. . جلد الحمار المصرى يُصدر بـ600 دولار

عندما يقود الحمار الخراف جلد الحمار المصرى يُصدر بـ600 دولار

عندما يقود الحمار الخراف جلد الحمار المصرى يُصدر بـ600 دولار

مطارات مصر غير آمنة .. الأحد 18 سبتمبر. . جلد الحمار المصرى يُصدر بـ600 دولار

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*وزير الدفاع بحكومة الوفاق الليبية يتهم نظام #السيسي بقصف ميناءين نفطيين

وزير الدفاع بحكومة الوفاق الليبية: فرضيات بقصف مصري لميناءي السدرة ورأس لانوف

 

*أسرة “الصعيدي” تشكك برواية هروبه من “المنيل

حملت أسر الطالب أحمد محمد الصعيدي، المعتقل بسجن استقبال طره، والذي أعلنت داخلية الانقلاب أمس هروبه من مستشفى المنيل الجامعي، سلطات الانقلاب المسؤولية الكاملة عن سلامته، وأهابت بكل المنظمات الحقوقية التدخل لطمأنتهم علي ابنهم أحمد، ومساعدتهم في معرفة مكانه.
وقالت الأسرة- في بيان أصدرته مساء السبت-: إنها “علمت من المواقع الإعلامية التابعة للانقلاب بواقعة هروب نجلهم المحبوس احتياطيًّا ظلمًا وزورًا بسجن استقبال طره أثناء عرضه على مستشفى المنيل بالقاهرة“.
وشككت الأسرة في رواية الهروب التي تم نشرها، معربةً عن قلقها على مصير نجلها، وحملت قوات أمن الانقلاب المسؤولية عن سلامته؛لأنه في عهدتهم طوال الفترة الماضية ويتحملون مسؤولية سلامته.
وأكدت أسرة الطالب أنها من خلال معرفتها بشخصية ابنها أحمد “المسالم والهاي” لا يمكن أن تصدق إقدامه على الهروب، خاصة وهو يعاني من آلام المرض.

 

*الانقلاب يخفي موظفًا وطالبًا من قرية الرئيس مرسي

تواصل قوات أمن الانقلاب جريمة الإخفاء القسري بحق إبراهيم سعد محروس عثمان “31 سنة”، منذ أن تم اختطافه من مقر عمله بالبنك الأهلي المصري فرع الدقي، دون سند من القانون بشكل قسري بتاريخ 1 سبتمبر الجاري.
وحملت أسرة المختطف- والمكونة من الزوجة وأربعة أطفال وهم (بسملة – محمدأحمد – هدى)- سلطات الانقلاب المسؤولية عن سلامته، وسط تصاعد مخاوفهم عليه بعدما حرروا العديد من البلاغات والتليغرافات دون أي استجابة أو تعاطٍ مع شكواهم
أيضًا كشفت أسرة مصعب مهدي سيد أحمد، الطالب بالصف الثالث الثانوي، من قرية العدوة بههيا بالشرقية، عن اختطاف قوات أمن الانقلاب له أثناء زيارته لخالته بالقاهرة.
وحملت الأسرة سلطات الانقلاب العسكري، متمثلة في مديري أمن القاهرة والشرقية، ورئيس قطاع الأمن الوطني، ووزير داخلية الإنقلاب، المسئوليه الكاملة عن سلامته، وناشدت منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان الدولية والمحلية التدخل للكشف عن مكان احتجازه ورفع الظلم الواقع عليه.

 

 

*إضراب المعتقلين بقوات أمن الزقازيق في الشرقية

دخل المعتقلون بقوات أمن الزقازيق بالشرقية في إضراب عن الطعام صباح اليوم احتجاجًا على الانتهاكات والممارسات غير الآدمية التي تنتهجها سلطات الانقلاب بما يخالف أدنى معايير حقوق الإنسان.
وذكر ذوو المعتقلين بقوات أمن الزقازيق أن ذويهم أعلنوا الدخول في إضراب عن الطعام وعدم الخروج للزيارة ورفض التعيين رفضًا لسوء الأوضاع وقيام إدارة المعتقل بغلق غرف الحجز وسلبهم مستلزماتهم الشخصية بعدما قامت بعمليات دهم وعبث لحجرات الاحتجاز بشكل مفاجئ.
وأكد المعتقلون تواصل إضرابهم واتخاذ وسائل أخرى للتصعيد حتى يتم وقف نزيف الانتهاكات وتحسين أوضاعهم بما يتوافق مع حقوق وآدمية الإنسان.
من جانبها حملت رابطة أسر المعتقلين بالشرقية سلطات الانقلاب المسؤولية عن سلامة وصحة ذويهم، مناشدين منظمات حقوق الإنسان التدخل واتخاذ الإجراءات الملائمة لتوثيق هذه الجرائم وتبني قضيتهم لرفع الظلم الواقع عليهم.
ووثقت العديد من منظمات حقوق الإنسان عدم ملاءمة مقار الاحتجاز لأدنى معايير حقوق الإنسان وعدم توافر عوامل السلامة لصحة المحتجزين الذين يتعرضون لانتهاكات وجرائم وعمليات قتل بطيء وممنهج بما يعد جرائم لا تسقط بالتقادم.

 

 

*تأجيل هزلية محاكمة 21 معتقلا  من بينهم مستشار وزير المالية السابق

أجّلت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار سعيد الصيد، اليوم الأحد، خامس جلسات محاكمة 21 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، من بينهم د. عبد الله شحاتة، مستشار وزير المالية بحكومة د. هشام قنديل، على خلفية اتهامهم بالقضية الهزلية الشهيرة إعلاميًّا باسم “اللجان النوعية”، إلى جلسة 27 أكتوبر المقبل.
وجاء قرار التأجيل لتغيّب شهود الإثبات الذين كان مقررًا سماع شهادتهم بجلسة اليوم عن الحضور.
وقررت المحكمة تغريم شاهدي الإثبات اللذين كان مقررًا سماع شهادتهما مبلغ 500 جنيه لكل منهما؛ وذلك لتغيبهما عن حضور جلسة اليوم دون عذر.

 

*اعتقال “مريض بالكبد” من محل عمله بالشرقية

اعتقلت قوات أمن الانقلاب من مدينة فاقوس بالشرقية ظهر اليوم محمد أمين المهدي، الموظف بمدرسة إكياد الإعدادية المشتركة بعد حملة مداهمات شنها أمن الانقلاب استهدفت عددًا من المؤسسات والمصالح الحكومية لاعتقال مناهضي الانقلاب العسكري الدموي الغاشم.

وقال شهود العيان من الأهالي إن حملة لقوات أمن الانقلاب اقتحمت قبيل ظهر اليوم الأحد مدرسة إكياد الإعدادية المشتركة، وروعت موظفيها، واعتقلت محمد أمين المهدي؛ ما أثار غضب واستياء العاملين بها؛ لما عرف عنه من  السمعة الطيبة وحسن الخلق.

وحملت أسرة “المهدي” سلطات الانقلاب العسكري المسئولية الكاملة عن سلامته؛ كونه مريضًا بالسكر وضغط الدم، والإلتهاب الكبدي الوبائي، ويخضع للعلاج المكثف والمستمر وناشدة منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان الدولية والمحلية، التدخل لرفع الظلم الواقع عليه وإنقاذ لحياته.

يشار إلى أن محمد أمين المهدي، والد المعتقل “أحمد أمين” المحكوم عليه عسكريًّا، بالسجن ثلاث سنوات، على خلفية رفضه الانقلاب العسكري الدموي الغاشم. 

ويقبع في سجون الانقلاب من مدينة فاقوس ما يزيد عن 130 معتقلاً من بين أكثر من 2500 معتقل بمدن ومراكز الشرقية محتجزين في ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان.

 

 

*الأطباء تنظم وقفة احتجاجية بعد خداع “صحة الانقلاب

أعلنت نقابة أطباء مصر تنظيم وقفة احتجاجية الثلاثاء المقبل الموافق 20 سبتمبر، أمام وزارة الصحة للمطالبة بصرف بدل العدوى واعتراضهم على التغيير المفاجئ لقواعد التنسيق المعلنة على موقع الوزارة.

وكانت الأطباء قد خاطبت داخلية الانقلاب بشأن الوقفة الاحتجاجية المزمع عقدها لأطباء التكليف أمام وزارة الصحة؛ وذلك لاعتراضهم على التغيير المفاجئ لقواعد تنسيق البيانات المعلنة على موقع الوزارة، والتي تنص على عمل تنسيق منفصل للمستشفيات التعليمية، رغم تبعية هذه المستشفيات لوزير الصحة شخصيًا، وكذلك اعتراضهم على اشتراط تقدير جيد جدًا للتقدم لهذا التنسيق المنفصل، رغم أن التقدير المطلوب لكل تخصص يحدد بناءً على احتياجات القسم وعدد الراغبين في الالتحاق به.

جدير بالذكر أن نقابة الأطباء سبق أن أرسلت مذكرة واضحة باعتراضاتها على القواعد الجديدة لتوزيع النيابات والتي نرى أنها سيكون لها تأثير سيئ جدًا على إقبال أطباء التكليف على العمل بمناطق النائية، وأرسلت هذه المذكرة لكل من وزير الصحة في حكومة الانقلاب وأمين عام المستشفيات ولكنهم لم يتلقوا أي رد.

وكان الأطباء قد دشنوا هاشتاج #أنقذوا_بلد_العدوى، مؤكدين أنهم سيتوجهون غدًا الإثنين 19 سبتمبر إلى مجلس الوزراء لمطالبة رئيس مجلس الوزراء بصفته بالالتزام بتنفيذ حكم محكمة القضاء الإداري برفع قيمة بدل العدوى المستحق للاطباء إلى 40% من الأجر الشامل بحد أدني 1000 جنيه 

كما وجهت نقابة الأطباء دعوة للزملاء من نقابتي أطباء الأسنان والصيادلة المستفيدين من الحكم باستحقاق بدل العدوى للمشاركة في الوفد.

 

 

*تأييد البراءة ورفض استئناف نيابة الانقلاب لـ52 شابا في “تيران وصنافير

 قضت محكمة جنح مستانف قصر النيل، اليوم الأحد، برفض استئناف نيابة الانقلاب على حكم براءة 52 شابًّا من تهمة التظاهر يوم 25 إبريل الماضي، احتجاجًا على اتفاقية إعادة ترسيم الحدود بين مصر والسعودية، والتي تم بمقتضاها نقل تبعية جزيرتي تيران وصنافير من مصر إلى السعودية، وأيّدت المحكمة حكم البراءة بحق جميع الشباب.

وقد أمر القاضي محمد سراج، رئيس المحكمة، في بداية الجلسة، بمنع الصحفيين والمصورين وأي من وسائل الإعلام من الحضور لتغطية أحداث الجلسة، وأمر حرس المحكمة بإخراجهم خارج القاعة. 

كانت محكمة جنح قصر النيل قضت ببراءة 28 متهمًا حضوريًّا و24 غيابيًّا، وذلك في اتهامهم بالتظاهر دون ترخيص، وذلك بعد القبض عليهم أثناء تنظيمهم تظاهرات في منطقة وسط البلد احتجاجًا على اتفاقية ترسيم الحدود.

 

 

*الفساد في مصر.. مليارات تُهدر والكبار يتصدرون

بلغ الفساد في مصر أرقاما مخيفة، واتخذ أشكالا ومستويات مختلفة، وفق دراسة أعدتها مؤسسة شركاء من أجل الشفافية، مطلع شهر أيلول/ سبتمبر الجاري.
وسجلت الدراسة 1102 واقعة فساد في مؤسسات الدولة، في الفترة من تموز/ يوليو 2015 وحتى حزيران/ يونيو 2016، بواقع ثلاث حالات فساد يوميا، في حين لم تصدر أحكام قضائية سوى في 57 حالة فقط.

 

 

*برلماني انقلابي يؤكد: مطارات مصر غير آمنة

كالدبة التي تقتل صاحبها من حيث أرادت إنقاذه، أكد محمد عبده، عضو لجنة السياحة والطيران المدني بالبرلمان العسكري، إن مطارات مصر تفتقر للأمان.

جاء ذلك ردًّا على تصريح وزارة خارجية الانقلاب بأنها “تأمل في استعادة حركة الطيران مع مصر قبل نهاية العام”.

وأشار النائب، في تصريحات صحفية اليوم الأحد، إلى أن أسباب الانقطاع ليست سقوط الطائرة الروسية فقط، ولكن أيضًا لأن المطارات المصرية تفتقر توفُّر معدلات الأمان، موضحًا أنه “إذا اكتمل هذا العنصر المهم ستعود السياحة الروسية والأمريكية والأوروبية إلى مصر” .  

جدير بالذكر أن دولاً مثل روسيا وألمانيا وإيطاليا وبريطانيا أعلنت أن مطارات مصر دولة غير آمنة، وأوقفت جميع الرحلات إليها لمدة عام، وطلبت من رعاياها مغادرة مصر وذلك بعد اختطاف الطائرة المصرية.

 

*برلمان العسكر” يحرِّض ضد موظفي النقل العام

حرض أحمد حسين الخشب، عضو برلمان الدم ضد سائقي وعمال هيئة النقل العام، وطالب بالقبض عليهم إن قاموا بإضراب مع بداية العام الدراسي من أجل تحقيق مطالبهم.

وقال الخشب- وهو عضو لجنة النقل والمواصلات ببرلمان الدم-: “إن قيام سائقي وعمال هيئة النقل العام بالتهديد بتنظيم إضراب عام في أول أيام العام الدراسي للمطالبة بعدد من المطالب المشروعة ليس حلاًّ، وهناك قنوات شرعية يمكن من خلالها توصيل صوتهم مثل تواصلهم مع مجلس النواب ونحن نناقش مشاكلهم، ونجد لها حلاًّ أو توصيل شكواهم لوزارة النقل العام التي وبدورها تبحث مشاكلهم لإيجاد حلول لهم”. 

وتابع: “إذا نفذ السائقون تهدديهم بالإضراب، سيتم القبض عليهم، وعرضهم على النيابة لاتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم”. 

وكان عدد من موظفي هيئة النقل العام هددوا بتنظيم إضراب عام في أول أيام الدراسة للمطالبة بعدد من المطالب المشروعة.

 

*أسطوانة البوتاجاز تصل لـ 50 جنيها في السوق السوداء بسوهاج

تشهد مراكز محافظة سوهاج، أزمة رهيبة عصفت بهما بسبب اختفاء أسطوانة البوتاجاز نهائيًا، كما بلغت سعر الأنبوبة في السوق السوداء 50 جنيهًا، وفي مستودعات التموين غير موجودة بالمرة، وسط تخاذل تام من مسئولي المحافظة في حل الأزمة عن المعاناة.

يقول حسن عبد الرحيم، مواطن من قرية شطورة، “أبحث عن أسطوانة بوتاجاز منذ الأسبوع الماضي، ولم أجد، وذهبت عدة مرات لمكتب التموين بالقرية ولم أجد أيضا” متسائلا: أين المسئولين بسوهاج؟

وتضيف حسناء إبراهيم، أنها وعدد كبير من جيرانها لجئن لإنشاء “كوانين” تعمل بالبوص وإشعال النيران بداخلها لأعمال الطبيخ، مشيرة إلى أنها لا تعلم ماذا تسوى وكيف ستطهى اللحوم لأبنائها؟

وتابع مهران محمد المواطن، “دلوقتي مش عارفين نعمل أيه من ارتفاع أسعار اللحوم والفاكهة وكافة متطلبات الحياة وكمان أسطوانات البوتاجاز مش متوفرة”، مضيفا لو أن الحكومة الحالية تستحي لتقدمت باستقالتها وأرحتنا من العذاب الذي نعيش فيه؛ بضعفها على مواجهة أي مشكلة وحلها“.

وقال وكيل وزارة التموين، بمحافظة سوهاج، السيد حافظ الباجي، أن المحافظة تستهلك يوميا 43 ألف أسطوانة يتم تعبئتها بمصنع المحافظة بأخميم وتوزيعها على المستحقين بنظام الكارت، متهما تجار السوق السوداء بأنهم وراء الأزمة، مضيفا المديرية تبذل مجهود كبير لمواجه السوق السوداء بالحملات وضبط المتاجرين وإحالتهم للتحقيق.

 

 

*المخبر موسى يفضح رغبة واشنطن في إحالة السيسي على المعاش

فضح الإعلامي الانقلابي أحمد موسى، الشهير بـ”المخبر”، رغبة الولايات المتحدة في إحالة قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي على المعاش، لكنه زعم أن الأمر بتدبير من جماعة الإخوان المسلمين.

وقال موسى- في برنامجه “على مسئوليتي”، أمس السبت-: “إن دعوات وخطط الجماعة، من أجل تنفيذ ما يسمى “وثيقة واشنطن” برعاية المخابرات الأمريكية لاختيار من سيحكم مصر خلال الفترة المقبلة، على أن يتم إسدال الستار على ملف الرئيس “محمد مرسي”، وأضاف “أن المخابرات الأمريكية رشحت أيمن نور رجلها الأول”، بحسب كلامه.

وعلق موسي قائلًا: “أيمن نور لا يصلح، نظرًا لكونه محظورًا بحكم قضائي بات لأنه مزور”، بحسب رأيه.  

وقال: “إنه تم تجميع كافة نشطاء “السبوبة،” وما على شاكلتهم من أجل تجهيز “نور” لرئاسة مصر، بحسب كلامه.

 

 

*إلغاء عقود معلمين مصريين بالبحرين بطريقة مهينة.. وخارجية الانقلاب لا تتحرك

أفادت صحيفة «الوسط» البحرينية، في عددها الصادر اليوم السبت، أن وزارة التربية والتعليم البحرينية أبلغت معلمين مصريين خلال الإجازة الصيفية بإلغاء عقودهم معها، على الرغم من أنهم كانوا وقعوا عقودًا جديدة لعامين قبل مغادرتهم البحرين لبلدهم لقضاء الإجازة الصيفية، وعن أعدادهم أفادت الصحيفة نقلًا عن مصادر أنهم لا يعلمون تحديدًا ذلك، إلا أن العدد كبير.
وأكدت الصحيفة أن المعلمين الملغى عقودهم، وجميعهم مصريون، فوجئوا بإبلاغ الوزارة لهم بهذا الإجراء بعد سفرهم لبلدهم، من دون معرفة سبب ذلك، وخاصة أن الوزارة استدعتهم سابقًا لتجديد عقودهم ومنحتهم شهادات الاستمرارية التي تفيد بأن عقودهم تمت الموافقة على تجديدها.
وتابعت الصحيفة: «المعلمون المقالون رتبوا أوضاعهم في البحرين على أنهم مستمرون في عملهم، والآن أغلب أغراضهم ومتعلقاتهم لاتزال في البحرين وهم في مصر، ولا يستطيعون القدوم لترتيب التزاماتهم بسبب إقالتهم من أعمالهم».
ونقلت الصحيفة عن تربويين بحرينيين: «الطريقة التي أقيل بها زملاؤنا مهينة، ولا تتناسب مع مهنة المعلم الذي تقول الوزارة إنها تقدره وتحترمه، وكان من الأولى أن ترتب الوزارة هذا الأمر بشكل يكون لائقًا أكبر ويراعي ظروف المعلمين الإنسانية، وخاصة أن هؤلاء مغتربين وجاءوا من أجل لقمة عيشهم، ولهم فضل كبير في تعليم أبناء البحرين”.
يشار إلى أن النائب عن جمعية «المنبر الإسلامي» محمد العمادي ذكر في آخر أيام العام الدراسي الماضي، في 30 يونيو 2016، أن وزارة التربية والتعليم قامت خلال أسبوع بتسريح 50 معلِّمًا مصريًّا دون أن توضح أسباب هذا الإجراء، ودعا “العمادي” وزارة التربية والتعليم إلى تقديم توضيح عن هذا الإجراء.
وقال “العمادي”، في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» إن “وزارة التربية تسرح أكثر من 50 معلِّمًا مصريًّا خلال هذا الأسبوع دون سابق إنذار، مخالِفةً العقود معهم، ننتظر توضيحًا من الوزارة”.
في الوقت ذاته لم تبدي خارجية الانقلاب أي رد فعل تجاه حفظ حقوق المعلمين المصريين المقالين بدون سابق إنذار أو أي أسباب واضحة من الجانب البحريني.

 

 

*مديرية الطب البيطرى بالقاهرة: جلد الحمار المصرى يُصدر بـ600 دولار

أكد مدير مديرية الطب البيطرى بالقاهرة، أنه تم ضبط أكثر من 120 شوال بهم رؤوس ولحوم حمير فى صحراء العبور والشروق، منذ 20 يوماً.
وقال أنه ربما تم ذبحها للحصول على جلودها وبيعها للصين، وتصل تكلفت تصديرها لـ 600 دولار، زاعما أن سعر الحمار فى مصر 200 جنيه فقط.
واستبعد فى تصريحات تليفزيونية، احتمالية بيع هذه اللحوم للمواطنين، مشيرا إلى أن الحمير تذبح للسيرك فى حدائق الحيوانات، وما نشر حول وجود بقايا حمير مذبوحة مؤخراً كان بغرض الحصول على الجلود فقط، مضيفاً: “الصين مستنيه جلود الحمير بتاعة مصر”.
وناقض مدير مديرية الطب البيطرى بالقاهرة نفسه عندما أكد أنه عثر منذ أسبوع على مصنعات لحوم تحتوى على لحوم حمير مثبتة بالتحاليل فى مدينة نصر.

 

 

*بيان من حركة #غلابة

نشرت حركة غلابه على صفحتها بموقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” بيانا جاء فيه :

تعلن وتكرر حركة غلابة انها حركة ثورية وليست كيان سياسي .. لها هدف واحد ذو شقين غير منفصلين (كسر الانقلاب والقصاص لكل شهداء مصر منذ ثورة يناير الي الآن )

و ما بعد كسر الانقلاب لسنا طرفا فيه بصفتنا كحركة لاننا اعلنا ايضا ان الحركة ستحل نفسها تلقائيا بمجرد تحقيق هدفها المعلن .ولاعضائها بشخصهم دعم الكيانات التي تعبر عن قناعاتهم .فيما بعد كسر الانقلاب.

وقد اعلنا ثوابتنا في البيان الثاني للحركة

وبالرغم من هذا كله خرجت بعض الشخصيات وبعض الصحف تتقول علينا مالم نقوله وتضعنا في غير موضعنا فتاره يشيعو اننا نهدف لانتخابات رئاسيه مبكره وتارة اخري تتهمنا باننا مدعومون من بعض الكيانات او الشخصيات ..وهذا كله محض افتراء ومحاولة لاضعاف انتشار الحركة ودعوتها لكسر الانقلاب في ١١/١١ المقبل .. 

ونحن نهيب بكل المتضامنين مع حركة غلابة واعضائها عدم الالتفات الي تلك الشائعات المغرضه ولنكمل ثورتنا علي ثوابتنا التي اعلناها ولتحقيق هدفنا الاوحد وهو كسر الانقلاب واستكمال ثورة يناير التي لم تكتمل بعد . فأن الدخول في متاهات الخلافات السياسيه ينسينا اصل القضيه فالاصل من وجهة نظر الحركة هو كسر الانقلاب وما بعده نؤجله لما بعده ..ونحن كحركة ثوريه لسنا طرفا فيه ولن نكون ..

المتحدث الرسمي لحركة غلابة 

ياسر العمده

ثورة_الغلابة

حركة_غلابة

لساها_ثورة_يناير

انشر ووصل الدعوة للحشد خليك انت الاعلام ..

 

 

*برلمان العسكر يناقش “إلغاء الإيجار القديم

أكدت لجنة الإسكان والمرافق بمجلس النواب، أنه على رأس أولوياتها خلال دور الانعقاد الثانى، وهو القانون الذى تجاهلته الحكومات والمجالس النيابية المتعاقبة لما يحاط به من جدل، وقد أعدت وزارة الإسكان مقترحين لتعديل القانون، تمهيدًا لإرسالهما إلى مجلس الوزراء لمناقشتهما وإقرارهما قبل إرسالهما للبرلمان

وتضمن مشروع التعديل الذى أعدته وزارة الإسكان مقترحين، الأول ويضم 4 مواد، تنص المادة الأولى على زيادة القيمة الإيجارية للأماكن السكنية المحكومة بقوانين إيجار الأماكن بنسبة من القيمة الإيجارية القانونية الأصلية، وذلك على سبع دفعات فى أول يناير من كل عام، ثم تزداد بعد ذلك بنسبة 5% سنويا من آخر قيمة إيجارية فى نهاية الدفعات السبع.

زيادات لأسعار الوحدات المؤجرة تبدأ من 330%

ووضع المقترح جدولا يوضح نسب الزيادة بناء على تاريخ الإيجار، حيث تصل الزيادة لـ330% بالنسبة للوحدات المؤجرة قبل تاريخ 31 ديسمبر 1952، وتصل لـ300% للوحدات المؤجرة قبل تاريخ 31 ديسمبر 1958، وتصل الزيادة لـ240% بالنسبة للوحدات المؤجرة قبل تاريخ 31 ديسمبر 1973

وبالنسبة للوحدات المؤجرة فى الفترة من 1 يناير 1966 وحتى 1973 تصل نسبة الزيادة لـ170%، كما تصل نسبة الزيادة لـ120% بالنسبة للوحدات المؤجرة قبل تاريخ 31 ديسمبر 1977، وتصل الزيادة لـ90% بالنسبة للوحدات المؤجرة قبل تاريخ 31 ديسمبر 1981، فيما تصل نسبة الزيادة بالنسبة للوحدات المؤجرة قبل تاريخ 1984 لـ45%، وتتناقص الزيادة لتصل لـ30% بالنسبة للوحدات المؤجرة قبل ديسمبر 1986، وتتراجع الزيادة لـ15% بالنسبة للوحدات المؤجرة قبل ديسمبر 1989، وتثبت الزيادة بنسبة 7% للوحدات المؤجرة قبل 1991، وكذلك 1996

وتنص المادة الثانية من المقترح الأول على استبدال نسب الزيادة السنوية فى الأجرة للأماكن غير السكنية المنصوص عليها فى الفقرة الأولى من المادة الثالثة من القانون رقم 6 لسنة 1997 المعدل بالقانون رقم 14 لسنة 2001 وبصفة دورية فى نفس الموعد لتصبح 4% بالنسبة للأماكن المنشأة حتى 9 سبتمبر 1977، و2% بالنسبة للأماكن المنشأة من 10 سبتمبر 1977 وحتى 30 يناير 1996، على أن تحتسب هذه النسب من القيمة الإيجارية المستحقة وقت صدور هذا القانون

إنشاء صندوق لدعم غير القادرين على سداد القيمة

وتنص المادة الثالثة على إنشاء صندوق لدعم غير القادرين على سداد القيمة الإيجارية الجديدة للوحدات السكنية التى يسرى عليها هذا القانون بمقدار الفرق بين القيمة الإيجارية وربع دخل مؤجر الوحدة السكنية، وتتكون موارد الصندوق من نسبة معينة من قيمة إيرادات الضرائب العقارية، ونسبة 5% من الزيادة فى القيمة الإيجارية للوحدات التى تخضع لأحكام هذا القانون، بالإضافة إلى ما يخصص له من الموازنة العامة للدولة بما لا يقل عن خمسة فى آلاف من الموازنة الاستثمارية للدورة

زيادة على سبع دفعات فى يناير من كل عام على إيجارات المساكن

فيما يتضمن المقترح الثانى 4 مواد أيضا، وتشمل المادة الأولى منه على زيادة القيمة الإيجارية للأماكن السكنية المحكومة بقوانين إيجار الأماكن بنسبة من القيمة الإيجارية القانونية الأصلية، وذلك على سبع دفعات فى أول يناير من كل عام، واعتبارا من أول يناير 2021 تسرى أحكام القانون المدنى على هذه الأماكن السكنية

ويتضمن المقترح الثالث مادتين فقط، وتنص المادة الأولى على حظر الامتداد المنصوص عليه فى المادة 29 من القانون رقم 49 لسنة 1977 لعقود الإيجار المحررة فى ظل العمل بأحكامه إلا لمرة واحدة ولجيل واحد لأى من أقارب المستأجر وهم” زوجه أو أولادة أو أى من والديه”، الذين كانوا يقيمون معه حتى الوفاة أو الترك ينتهى بعدها عقد الإيجار بقوة القانون ما لم يتفق الطرفان المؤجر والمستأجر على خلاف ذلك رضاء

وتنص المادة الثانية على أنه “يجوز فى حال الاتفاق بين الطرفين” المؤجر والمستأجر” على ترك العين المؤجرة وإخلائها رضاء وأن يكون ذلك نظير مقابل مادى يدفعه المؤجر ويتم تحديده وفقا لحالة العين المؤجرة وما أدخله المستأجر عليها من تحسينات ترتب عليها زيادة القيمة السوقية البيعية أو الإيجارية للعين ووفقا لموقعها ومساحتها وعناصر تميزها الأخرى وحسب طبيعة العلاقة الإيجارية القائمة بين الطرفين وشروط التعاقد

معتز محمود: الملف يطبق على أربع مراحل

ومن جانبه قال النائب معتز محمود، رئيس لجنة الإسكان والمرافق بمجلس النواب، إن اللجنة ستفتح ملف الإيجارات القديمة فى بداية دور الانعقاد الثانى، مشيرًا إلى أن أعضاء اللجنة اتفقوا على البدء فى الملف على 4 مراحل؛ تبدأ بالحكومة وإعادة النظر فى العقارات المستأجرة لصالح عدد من الشركات بتحرير عقودها

وأوضح “محمود”، أن مشروع القانون سيتضمن تحرير الحكومة للعقود فى العقارات التى تستأجرها، وكذلك إلغاء عقود الإيجار القديم فى العقارات المخصصة لأغراض غير السكن وإلغائها فى حال ثبت امتلاك المستأجر لشقة إيجار قديم فى نفس المحافظة التى يقطن بها

وأضاف أن المرحلة الثانية ستتضمن المحلات التجارية، تعقبها الوحدات السكنية التى تُسْتَخْدَم فى غير أغراضها، مثل عيادات الأطباء، أو مكاتب المحاماة، لافتا إلى إنهاء العقود فى هذه الحالة

رئيس الإسكان: مقترح لدفع الحكومة لشراء العقارات القديمة لدعم المستأجرين

وتابع: “المرحلة الأخيرة هى الوحدات السكنية، وسنلجأ فيها لمبدأ لا ضرر ولا ضرار”، موضّحًا أن اللجنة ترى أنه من الصعب إجبار الساكن الذى يحصل على 1500 جنيه راتب شهرى، على دفع 1000 جنيه إيجار مثلاً، موضّحًا: “لذلك سنلجأ إلى دفع أصحاب العقارات إلى تقديم طلب للحكومة لشراء العقار فى مقابل الحصول على قطعة أرض كاملة المرافق بإحدى المدن الجديدة، بدلاً من العقار وبما يعادل ثمنه“. 

تعديلات “الإيجار القديم” ستشمل توريث الوحدات السكنية لمرة واحدة

وأشار ” محمود” إلى أن القانون سيتضمن توريث العقار أو الوحدة السكنية فى نظام الإيجار القديم لمرة واحدة، وبالتالى ستعود ملكيتها للحكومة بعد انتهاء مدة العقد المنصوص عليها 59 عامًا، وأن الانتهاء من القانون سيكون بنهاية عام 2017

ولفت إلى أن اللجنة لم يعرض عليها تعديلات الحكومة على القانون حتى الآن، متوقعا تقديمها مع بداية دور الانعقاد الثانى، قائلا: “الملايين فى انتظار هذا القانون الذى تجاهلته الحكومات المتعاقبة“. 

معتز محمود: لدينا 3 مقترحات لفسخ عقد الإيجار القديم

وأكد أن التعديلات ستتضمن 3 مقترحات لفسخ عقد الإيجار القديم فى تعديلات القانون، وهى إذا ثبت أن مؤجر العقار يستخدمه فى غير غرض السكن، أو امتلاك المستأجرين لمساكن بديلة أو مهاجرين خارج البلاد، أو ثبوت عقود ملكية باسم الزوجة أو أحد الأقارب من الدرجة الأولى داخل نفس المحافظة

عبدالوهاب خليل: البرلمان لن يبدأ مناقشة “الإيجار القديم” إلا بعد وصول مشروع الحكومة

فيما قال عبد الوهاب خليل، وكيل لجنة الإسكان والمرافق بمجلس النواب، إن اللجنة لن تبدأ فى مناقشة قانون الإيجار القديم إلا بعد وصول مشروع الحكومة، مشيرا إلى وجود عدة رؤى داخل اللجنة بشأن قضية الإيجار القديم

وأكد “خليل” ، أن اللجنة ستسعى إلى عقد جلسات استماع لعدد من الملاك والمستأجرين، للخروج بقانون يحقق مصلحة كلا الطرفين، مشيرا إلى أن اللجنة ستستعين بعدد من الخبراء فى مجال النزاعات الإيجارية للوقوف على وجهه نظرهم

إحتجاجات على قانون الإيجار القديم

وطرح وكيل اللجنة عددا من الحالات لفسخ عقد الإيجار، وهو استغلال العقار فى غرض غير سكنى، أو امتلاك المستأجر لعقار آخر، أو أن يكون المستأجر مهاجرا خارج البلاد

 

*تقرير في الأهرام عن مصادر مجهلة يروى خطة استهلاك السيسي وحصار مصر

الصحيفة: القوى الخارجية تستهدف استهلاك وقت القيادة السياسية في لقاءات دبلوماسية لأسباب بروتوكولية وإظهارها ضعيفة  

الأهرام: القوى ترفع درجة الاستفزاز للوصول لمستوى الأزمة حتى تبدو القيادة السياسية غير قادرة على الحسم  

  مصادر للصحيفة: القوى الخارجية تخشى عودة نموذج الحالة الناصرية ممثلة في السيسي.. والقيادة السياسية لديها علم كامل بالمخطط   

  نشرت صحيفة الأهرام في عدد اليوم الأحد، تقريراً بعنوان “تفاصيل خطة قوى خارجية لفرض حصار على مصر”، ذكرت فيه أنها حصلت على معلومات –لم تحدد مصادرها- بوجود خطة من عدة محاور تقوم قوى خارجية بتنفيذها في المرحلة الراهنة بغية إثارة الرأي العام، ومحاولة زعزعة الثقة فى قيادة البلاد خاصة بعد توجيه السلطات المصرية ضربات مؤثرة للتنظيم الدولي للإخوان في الداخل والخارج ونجاح الدبلوماسية المصرية في محاصرة ادعاءات البعض على الساحة الدولية“. وذكرت الصحيفة دون أن تحدد المصادر أن القوى الخارجية المشار إليها تستهدف من تحركاتها الحالية والمستقبلية استهلاك جزء من وقت القيادة السياسية فى لقاءات دبلوماسية لأسباب بروتوكولية فقط من خلال دفع مسؤولين كبار ورؤساء حكومات ومسؤولين فى منظمات الأمم المتحدة ووسائل إعلام دولية وصحفيين كبار إلى طلب مقابلات.

وأضاف التقرير: “اشتدت فى الأيام الأخيرة معدلات التقارير الدولية التى تتناول الشأن المصري في عدد من الصحف والمجلات المعروفة في الغرب وجاءت فى معظمها تحمل لغة عنيفة وتنقل عن مصادر تناصب السلطة فى مصر العداء بهدف تشويه صورة الحكم وإشغال الحكومة المصرية بملاحقة الشائعات لتحقيق أهداف أخرى، وتقوم القوى الخارجية في الوقت الراهن بفتح الملفات العالقة بين مصر وعدد من الدول من أجل تحويلها إلى أزمات مع السلطة في مصر من خلال اتصالات مع مسؤولين كبار في تلك الدول أو تأليب السلطة فى دول بعينها عبر وسائل إعلامية مملوكة للجماعة أو لدول حليفة للتنظيم الدولى وذلك في إطار خطة استهلاك وقت القيادة السياسية بعيدا عن الملفات الحيوية خاصة الملف الاقتصادي وتشجيع الاستثمارات الجديدة في مصر”.

 وتابع التقرير: “فى الإطار السابق، تعول القوى الخارجية على رفع درجة الاستفزاز والوصول بالأمور إلى مستوى الأزمة السياسية بما يضطر مصر إلى الرد فى موضوعات معينة ومن تلك الملفات إثارة قضايا فرعية فيما يتعلق بقضية سد النهضة مع إثيوبيا ولكن دون أن يكون بإمكان القيادة المصرية اتخاذ قرارات مؤثرة فى تلك القضايا حتى تبدو القيادة السياسية غير قادرة على حسم الأمور”.

ونقلت الصحيفة عن ما سمته “مصادر مطلعة” قولها إن القيادة السياسية لديها علم كامل بمخططات القوى الخارجية على الساحة الدولية وتتعامل مع الموقف وفقا لتلك المعطيات، ونجحت مصر فى احتواء آثار بعض الخطوات التى تستهدف حصار مصر سياسيا واقتصاديا، خاصة فى ظل نجاح السياسة المصرية في إقناع أطراف عديدة بسلامة رؤيتها للأوضاع فى المنطقة خاصة الوضع فى ليبيا.

وأضافت المصادر المجهلة أن تلك القوى الخارجية تخشى من عودة نموذج الحالة الناصرية إلى الساحة العربية ممثلة فى السيسي. وتوقعت المصادر أن يشتد عنف الموجة المعادية للحكم فى مصر بعد نجاح الجولات الخارجية الأخيرة للسيسي والاتفاق مع صندوق النقد الدولى حول خطة إنعاش الاقتصاد وتقديم مزيد من الدعم لبرنامج الإصلاح.  

 

*صحفي إسرائيلي: هل ذاب الجليد بين القاهرة وأنقرة ؟

تساءل روعي كايس” محرر الشئون العربية بصحيفة “يديعوت أحرونوت” عما إذا كانت العلاقات المصرية التركية دخلت طور التحسن، على خلفية لقاء وزير الخارجية المصري سامح شكري بنظيره التركي مولود جاويش أوغلو في جزيرة مارجريتا بفنزويلا السبت 17 سبتمبر، على هامش قمة عدم الانحياز، في وقت سبق وتهرب شكري من مصافحة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، خلال تسليمه رئاسة مصر لمؤتمر قمة التعاون الإسلامى لتركيا في  أبريل الماضي.
وقال “كايس” في تغريدة بحسابه الخاص على موقع “تويتر”:”في أبريل تملص وزير الخارجية المصري من مصافحة أردوغان. وبالأمس التقى نظيره التركي على هامش قمة عدم الانحياز“.
وتابع في تغريدة أخرى :”في وزارة الخارجية المصرية قالوا إن اللقاء يعكس الرغبة في تجاوز الخلافات مع مصر”. ومنذ 2013 وصلت العلاقات إلى الحضيض بعد الإطاحة بمرسي من الحكم“.

كان المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمى باسم الخارجية  المصرية نشر في حسابه على موقع تويتر أن “اللقاء بين وزيري خارجية مصر وتركيا عكس رغبة في تجاوز الخلافات مع مصر”. ونشر المتحدث صورة لوزيرى خارجية البلدين وهما يتبادلان الحديث.
ووصلت طائرة ركاب تركية تقل سائحين ، مساء السبت 10 سبتمبر إلى منتجع شرم الشيخ  قادمة من اسطنبول بعد توقف للرحلات الجوية التركية استمر نحو 11 شهرا عقب إسقاط طائرة ركاب روسية أقلعت من المنتجع في هجوم لإسلاميين متشددين.
وبحسب مصادر مصرية فإن  شركة الخطوط الجوية التركية ستنظم أربع رحلات أسبوعيا إلى شرم الشيخ من اسطنبول، في إشارة – بحسب البعض- إلى تحسن نسبي في العلاقات بين القاهرة وانقرة.

 

برلمان العسكر يجهز قانون يخفف عقوبة الزنا. . الأربعاء 14 سبتمبر. . تفريط السيسي في الموارد النفطية سبب دعم انجلترا لقمعه

برلمان العسكر يجهز قانون يخفف عقوبة الزنا

برلمان العسكر يجهز قانون يخفف عقوبة الزنا

برلمان العسكر يجهز قانون يخفف عقوبة الزنا. . الأربعاء 14 سبتمبر. . تفريط السيسي في الموارد النفطية سبب دعم انجلترا لقمعه

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*مجلة أمريكية” تحذر: الفوضى في سيناء تهدد “قناة السويس

سلطت مجلة “ناشيونال إنترست” الأمريكية الضوء على أهمية مجرى قناة السويس للأنشطة التجارية والعسكرية الأمريكية والغربية عبر العقود الطويلة الماضية منذ افتتاحها عام 1869م.

وترى المجلة- في تقرير لها- أنه للأسف استمرار استخدام البحرية الأمريكية لشريان الحياة المتمثل في قناة السويس أصبح مهددًا على نحو متزايد نتيجة زراعة الفوضى في سيناء على الجهة الشرقية من القناة.

وقالت إن المتشددين في سيناء المرتبطين بـ”داعش” شنوا ما يقرب من 400 هجمة ضد أهداف عسكرية ومدنية في عام 2015؛ ما أسفر عن مقتل ما يقرب من 300 شخص، وهذه زيادة كبيرة مقارنة بالسنوات السابقة، في حين أنه تم قتل أكثر من 3 آلاف من هؤلاء المتشددين في المقابل، وتم اعتقال ما يقرب من 4 آلاف شخص، لكن لا يبدو أن العنف قد تراجع.

وأكدت المجلة أنه حتى الآن لم تظهر قدرة المسلحين على السيطرة على مناطق في مصر، ومع ذلك، فإنهم يمكن أن يهددوا السفن العابرة للقناة، وذلك ظهر عندما هاجموا سفينة تجارية بقذيفة صاروخية في عام 2013.

وترى المجلة أن الولايات المتحدة عليها أن تفكر في اليوم الذي قد يواجه ذلك الممر الحيوي خطر الإغلاق نتيجة الإرهاب أو وصول حكومة معادية للمصالح الأمريكية بالمنطقة. 

وأوضحت أنه رغم أن البحرية الأمريكية كانت تتمتع على مدى عقود بقدرتها على عبور قناة السويس دون عائق، فمع ذلك، خطر فقدان الوصول إلى قناة السويس لا يزال موجودًا، وربما يحدث بسرعة وبشكل غير متوقع. 

 

 

*خارجية المكسيك: تعويضات مالية ونصب تذكاري لضحايا “حادث الواحات

قالت وزارة خارجية المكسيك: إن أسر السائحين المكسيكيين الثمانية الذين لقوا مصرعهم العام الماضي في الصحراء الغربية، سيتلقون تعويضات مالية، وإن الضحايا سيقام لهم نصب تذكاري في مصر.

وكانت غرفة شركات السياحة غير الحكومية قد دفعت في مايو الماضي 420 ألف دولار لـ3 أسر مكسيكية قتل أقاربها في الحادث، وقالت إن المفاوضات جارية مع باقي الأسر الثمانية، فيما لم تشر إلى الموقف من الضحايا المصريين الأربعة في الحادث.

وأوضحت الوزارة- في بيان- أنه بـ”تدخل من جانب حكومتي البلدين ودعم من المحامين، توصل الناجون وأسر الضحايا لاتفاق مع غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة المصرية للحصول على تعويضات مالية”.

وأشار البيان إلى أن التعويضات سيتم تسليمها عقب نهاية عيد الأضحى الذي يحتفل به المصريون حاليًّا.

وأكدت خارجية المكسيك أن الضحايا المكسيكيين والمصريين سيقام لهم نصب تذكاري في مصر “في محاولة لإصلاح الضرر الذي وقع”.

وكان فوج من السائحين المكسيكيين قد تعرض في 13 سبتمبر 2015 لهجوم من قبل قوات الجيش عن طريق الخطأ، بحسب ما صدر عن سلطات الانقلاب في مصر بمنطقة قريبة من الواحات البحرية بالصحراء الغربية؛ حيث اختلط عليهم الأمر وظنوا أنهم من الإرهابيين. 

ولقي ثمانية مكسيكيين مصرعهم في الهجوم، إضافة إلى أربعة مصريين، بينهم المرشد السياحي للفوج، كما أصيب 6 آخرون من مواطني المكسيك بجروح.

 

*حركة “غلابة” تدعو “الألتراس” للمشاركة في “ثورة نوفمبر

نشرت حركة “غلابة” دعوة وجهتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي لمن وصفتهم “أحرار الألتراس“.

وجاء في الدعوة التالي: “دعوة من حركة غلابة إلى أحرار الألتراس.. كنتم أبطالاً وما زلتم.. وقفتكم مع الثورة في موقعة الجمل لن ينساها أحد، والآن يا أحرار مصر أين أنتم من عصابة الانقلاب التي قتلت إخواننا منكم.

وأضافت: “السفاحون لا يفرقون بين أحد يا إخواني الأحرار.. فلنضرب بيد من حديد ضربة تقصم ظهور هذه العصابه الحقيرة التي طال ظلما الجميع .. كلنا علي قلب رجل واحد فلننسي المسميات والخلافات ولنتذكر فقط أن هناك أناسًا منا ومنكم تحت التراب دماؤهم تطالبنا ليلاً ونهارًا وتسألنا ماذا نحن فاعلون..”.

وتابعت: “فلنجعلها ثورة لا تبقي ولا تذر نطهر بها بلادنا ونقتص بها ممن قتل إخواننا في شوارع مصر كلها..”.

وشددت: “لا رايات إلا علم مصر.. ولا هتافات إلا هتافات ثورة يناير التي لم تكتمل بعد وسنخرج جميعًا لإكمالها وتحقيق اهدافها ( العيش -الحريةالعدالة الاجتماعية – الكرامة الإنسانية).

وكانت حركة غلابة توعدت بإطلاق ثورة جديدة في 11 نوفمبر المقبل، ضد الغلاء والقمع الأمني والفشل السياسي والاقتصادي.

 

*”وزير الداخلية السابق” مع العاهل السعودي!

ظهر، محمد إبراهيم، وزير الداخلية “السابق”، بصحبة العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز.

ورصدت عدسات بعض المصورين وجود وزير الداخلية “السابق” مع العاهل السعودي الذي كان يزور منى لمتابعة الخدمات الموجهة للحجاج ومدى توفير الرعاية المناسبة.

ويذكر أن محمد إبراهيم كان وزيراً للداخلية خلال أحداث 30 يونيو وظل في منصبه خلال فض اعتصامي رابعة، والنهضة، وتم عزله بعدها وتولي مجدي عبد الغفار الوزارة خلفاً له.

 

*أحرار نيويورك يستعدون لاستقبال السيسي بلافتات وصور جرائمه

للعام الثاني على التوالي، يستعد أحرار المهجر في مدينة نيويورك من المصريين الرافضين للانقلاب العسكري، لاستقبال قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي بالتظاهر أمام الفندق الذي سيقيم به خلال مشاركته في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

ودشن عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي حملة إلكترونية على صفحاتهم استعدادًا لاستقبال قائد الانقلاب بتظاهرة تفضح الجرائم التي قام به بعد خيانته في 3 يوليو عام 2013.

 ومن المقرر أن يصل السيسي نيويورك يوم الأحد القادم 18 سبتمبر، ومن المقرر أن يستقبله الأحرار في مسيرة بالأتوبيسات السياحية المكشوفة بلافتات كبيرة تعرض جرائمه بحق #الشعب_المصري وكذلك جرائم حصاره لشعبنا في #غزة_الصمود.

 وطالب نشطاء ومؤسسو الحملة من “كل حرٍّ وحرّةٍ أن يلبوا النداء ولنخرج جميعًا نُسمع صوتنا لكل المدينة بزوارها وكذلك ليسمع صوتنا وهو في فندقه”.

 

*أمريكا تساعد إسرائيل بـ38 مليار دولار والسيسي “يسلمها مصر ع المفتاح

في الوقت الذي يقوم فيه قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي بتسليم البلاد واقتصادها وثرواتها لصندوق النقد الدولي عن طريق القرض الذي يسعى إليه بالحصول على 21 مليار دولار بخلاف الـ12 التي حصل عليها الشهر المنصرم، وافقت الولايات المتحدة على تقديم مساعدات عسكرية غير مسبوقة للكيان الصهيوني خلال السنوات العشر المقبلة تقدر بـ38 مليار دولار، وهي الأكبر في التاريخ الأمريكي.

ويرفع هذا الاتفاق المساعدات الأمريكية لإسرائيل من 3.1 مليارات دولار سنويًّا في الوقت الحالي إلى 3.8 مليارات دولار، حسبما أفاد مسؤولون، لكن على الإسرائيليين تقديم تنازلات لضمان الحصول على هذه المساعدات، في الوقت الذي تحصل فيه مصر على مساعدات أمريكية تقدر بـ1.3 مليار دولار فقط نظير الحفاظ على السلام مع الكيان الصهيوني، واستمرار دعم استقرار هذا الكيان السرطاني في بلاد المسلمين والعرب.

وجرى إقرار الاتفاق بالرغم من شعور إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما بالإحباط من أنشطة البناء الاستيطاني الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية. 

وحسبما أفادت وزارة الخارجية الأمريكية، فإن هذا الاتفاق، الذي يحل محل حزمة المساعدات التي ستنتهي عام 2018 وعمرها عشر سنوات، يمثل “أكبر تعهد منفرد لمساعدات عسكرية ثنائية في تاريخ الولايات المتحدة”، وبين ما ستحصل عليه إسرائيل برامج دفاع صاروخي تقدر قيمتها بـ500 مليون دولار.

 لكن الاتفاق ينص على تعهد من جانب إسرائيل بأنها ستنفق جميع الأموال في نهاية المطاف عبر المؤسسات الدفاعية الأمريكية وليس المتعاقدين العسكريين الإسرائيليين.

ويجب على إسرائيل أيضًا عدم السعي للحصول على أموال إضافية من الكونجرس بخلاف تلك المتضمنة سنويًّا في حزمة المساعدات الجديدة.

وسعى الرئيس أوباما إلى إظهار دعمه لأمن إسرائيل بهدف تقويض الانتقادات بأن إدارته لم تدعم حليفتها الرئيسية في الشرق الأوسط.

 وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أشار إلى أنه ربما سينتظر الرئيس المقبل الذي سيخلف أوباما على أمل ضمان الحصول على اتفاق أفضل.

 وساءت العلاقات بين الزعيمين منذ مارس عام 2015 حينما ظهر نتنياهو في الكونجرس الأمريكي لحشد الدعم ضد الاتفاق النووي مع إيران الذي يؤيده أوباما.

 

 

*إسرائيل تطلق قمرًا للتجسس بـ”الشرق الأوسط”.. والسيسي يطلق سيارات الأوراك!

أطلقت إسرائيل، أمس الثلاثاء، قمرًا اصطناعيًّا للفضاء لأغراض التجسس على منطقة الشرق الأوسط.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية العامة: “قامت وزارة الدفاع الإسرائيلية والصناعات الجوية اليوم بإطلاق القمر الاصطناعي أوفيك 11 إلى الفضاء الخارجي”. 

وأضافت الإذاعة: “تكللت عملية الإطلاق التي تمت في قاعدة بالماحيم بجنوب البلاد بالنجاح”.

وأشارت إلى “أن هذا القمر الاصطناعي المتقدم من نوعه، تم إنتاجه في إسرائيل ويستخدم لجمع المعلومات الاستخبارية؛ إذ بإمكانه تصوير أي نقطة في الشرق الأوسط”.

وتسعى إسرائيل إلى تقوية قطاع التجسس عبر الفضاء لديها من خلال تطوير أقمار اصطناعية لهذا الهدف.

فيما تعبث كثير من النظم العربية في أمنها، ومن ضمنها الانقلاب العسكري في مصر، الذي يتركز جهوده الأمنية على قمع رافضي الانقلاب، وإطلاق سيارات أوراك الدجاج واللحوم والسلع الغذائية.

 وفي الوقت الذي تتوسع إسرائيل في بناء منظومة تسليح من إنتاج مصانعها، يتفوق السيسي على نفسه بإنتاج كعك العيد والبسطرمة وشراء أسلحة لم تعد صالحة، وسط ترحيب من إعلام الانقلاب.

 

 

*أمن الإنقلاب بالمنوفية يعتقل عريسا ليلة زفافه ويترك العروس في حالة انهيار كامل

اعتقلت قوات أمن الإنقلاب بمدينة السادات  في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء الشاب محمود العليمي عقب ذهابه إلي شقته بعد زفافه مباشرة وقامت بتكسير كافة محتويات الشقة وأخذ الهواتف والمتعلقات الشخصية للعروسين

وتم اقتياد العريس مكبل اليدين ومغطي العينين إلي مكان غير معلوم وتوجيه السباب والألفاظ النابية إليه وتهديد العروس بإلحاق الأذي به وسط حالة من الفزع والإنهيار الشديد أصابت العروس عقب الإقتحام الهمجي لشقتهم 

وتحمل أسرة محمود العليمي داخلية الإنقلاب المسؤلية الكاملة عن سلامته وقد أطلق مجموعة من النشطاء بالمحافظة هاشتاج خطفواـالعريس للتضامن مع الشاب المختطف وعروسه والمطالبه بالإفراج الفوري عنه

 

*محلل بريطاني: تفريط السيسي في الموارد النفطية سبب دعم انجلترا لقمعه

كشف الكاتب والمحلل البريطاني “مارك كرتس”  في مقال نشرته النسخة البريطانية لصحيفة “هفنجتون بوست” عن أن تنازل السيسي عن الموارد الطبيعية للشركات البريطانية خاصة شركة “برتش بتروليم” هي السبب في دعم بريطانيا له بالرغم من القمع الشديد.

وقال الكاتب إن بريطانيا أقامت علاقة خاصة مع الحكام العسكريين في مصر  مما يثيرالقلق، ومع إقتراب الذكرى الستين للغزو البريطاني لمصر –المعروف في الأوساط المهذبة بأزمة السويس – يجب أن يكون البريطانيون على بصيرة بعلاقة حكومتهم مع أحد الحلفاء الرئيسيين في الشرق الأوسط .

ومنذ الانقلاب العسكري في يوليو 2013 الذي أطاح بمحمد مرسي أول رئيس منتخب، باتت مصر تحت قيادة نظام قمعي مثير للاشمئزاز وأصبح التعذيب والوفاة في أماكن الاحتجاز والإخفاء القسري وتقييد المجتمع المدني وحبس الصحفيين  من الأمور الشائعة ، واعتقل ما يزيد عن 40.000 مصري 2013 أغلبهم من المشاركين في المظاهرات أو من المعارضة أو لنشاطهم السياسي ، وقتل ما يقرب من 1000 متظاهر خلال أحداث العنف في يوليو وأغسطس 2013 عندما نفذ النظام الجديد عملية فض إعتصام مؤيدي الإخوان المسلمين .

  وأشار الكاتب إلى الدعم الذي تقدمه الحكومة البريطانية لنظام السيسي القمعي، وبخلاف البيانات الرسمية المعلنة فإن الهدف من زيارات المسؤولين البريطانيين للقاهرة هو مناقشة الملفات الأمنية التي تمس الغرب والمصالح التجارية البريطانية ، ودعم الديكاتورية  كعنصر أساسي للإبقاء على القمع ، واستمر تدفق الأسلحة البريطانية إلى القاهرة ، وخلال 2015 وافقت المملكة المتحدة على بيع معدات عسكرية لمصر بقيمة 84 مليون إسترليني، بما في ذلك البنادق والذخيرة ، كما أن لدى بريطانيا “فريق عمليات عسكرية صغير” في مصر لتحسين مواجهة تنظيم الدولة.

ويرى الكاتب أن السبب الرئيسي لدعم بريطانيا للسيسي هو أن الحكم القمعي للنظام يخلق ظروفًا جيدة لتعزيز الاستثمارات البريطانية في مصر ، وعلى الرغم من أن المملكة المتحدة أكبر مستثمر في البلاد إلا أنها متعطشة للمزيد ، بما في ذلك صفقة صفقة شركة بترول “برتش بتروليم” للتنقيب عن الغاز في الصحراء الغربية بقيمة 12 مليار دولار .

ويؤكد الكاتب على أن حكومة الإخوان المسلمين –حسب وصفة- مثلت عائقًا حقيقيًا أمام هذه الصفقة، وقادت الشركة التفاوض على شروط الصفقة لسنوات، وكانت تسعى إلى الملكية المباشرة للموارد و 100 بالمائة من الأرباح ، وقبل الانقلاب على مرسي بأسابيع كانت حكومته تتفاوض على شروط أفضل بكثير مع الشركة، وهو ما تغير تماماً بعد إستيلاء السيسي على السلطة وحصلت “بريتش يتروليم” على بنود عقد سخية للغاية، والأهم من ذلك هو تخلي مصر عن نظام مشاركة الإنناج المعمول به لفترة طويلة الذي يتم بمقتضاه مشاركة الأرباح بنسبة 20 إلى 80 بين الحكومة المصرية والشركات، والآن تم الإنتقال إلى نظام الضرائب الذي بالضرورة يخصخص قطاع الغاز المصري وينقل سيطرة ومراقبة الموارد الطبيعية إلى الشركات الخاصة.

ويسخر الكاتب من صمت الإعلام  البريطاني، خاصة هيئة الإذاعة البربطانية “بي بي سي” ويصفه بالرائع، وفي الوقت الذي يعرف فيه الجميع بحملة السلطات الصينية ضد المحتجين في ميدان “تيانانمين” والتي أودت بحياة المئات، ربما 2000 سخص، إلا أنه لا يعرف الكثيرون بقتل قوات الأمن المصرية 817 شخصًا في رابعة العدوية بالقاهرة في أغسطس 2014، والاختلاف هنا هو أن الأولى ارتكبت من قبل مسؤول رسمي نبادله العداء أما الثانية فقد ارتكبت من قبل صديق.

وختم الكاتب بالقول “إذا ما قامت وسائل الإعلام هذه بوظيفتها ، ونقلت ما تقوم به  حكوماتها، فإن الحكومة البريطانية لن تكون قادرة على على تقديم الدعم للحكام السلطويين عديمي القيمة حول العالم.

 

*الخطوط الجوية الهولندية تعلق رحلاتها إلى القاهرة

أعلنت الخطوط الجوية الملكية الهولندية تعليق رحلاتها إلى القاهرة بشكل مؤقت، من أول  الـ8 من يناير 2017.

وأوضحت الشرطة في بيان لها على موقعها الرسمي، بأن الأسباب تتعلق بانخفاض قيمة الجنيه المصري وقرار البنك المركزي المصري إلى فرض قيود على نقل العملات الأجنبية من مصر، مما كان له تأثير سلبي على نتائج KLM الإقتصادية.

 

*حاجة مصرية ترجم زوجها بدلًا من إبليس

ذكرت صحيفة «عكاظ» السعودية أن حاجة مصرية تدعى آمنة وتبلغ من العمر 45 عاما اختارت خلال رميها لجمرة العقبة أن ترجم زوجها.

وبحسب الصحيفة السعودية فإن الحاجة المصرية كانت مع كل جمرة ترميها تسب شخصا ما بألفاظ نابية وغير أخلاقية، وعندما سألتها الصحيفة عن هوية هذا الشخص لم تجبها بسبب ما كانت فيه من غضب، إلا أن إحدى قريباتها أخبرت الصحيفة بأنه زوجها الذي خانها مرات عديدة وجاءت للحج من أجل تغيير حياتها بالكامل.

 

*لفشل السيسي.. أنبوبة الغاز بقوة السلاح في سوهاج

في ظل شبه دولة السيسي التي يتحدث عن إنجازاتها الوهمية دوما، يعاني الآلاف من محافظة سوهاج من اختفاء أنبوبة البوتاجاز، حتى إن عددًا من الأهالي اضطر للاستيلاء على سيارة محملة بالغاز تحت تهديد السلاح.

وقالت صحف موالية للانقلاب اليوم الأربعاء، إن عددًا من أهالي قرية العتامنة، صباح اليوم، دائرة مركز طما، شمال محافظة سوهاج، استولوا على سيارة محملة بأسطوانات الغاز، تحت تهديد السلاح، وقاموا بتوزيعها على القرية في مقابل 13 جنيهًا للأسطوانة.

وأوضح مصدر أمني أن السيارة كانت محملة بعدد 400 أسطوانة، في طريقها لقرية مشطا دائرة المركز؛ حيث قاموا باستيقافها والاستيلاء على حمولتها.

يأتي هذا في الوقت الذي تشهد فيه المحافظة أزمة حادة في أسطوانات الغاز، ووصل سعر الأسطوانة 50 جنيهًا.

كما تعاني أغلب محافظات الجمهورية من نقص حاد في الحصول على أنبوبة البوتوجاز، رغم عدم دخول فصل الشتاء، الأمر الذي ارتفعت معه سعر الأسطوانة لأكثر من خمسين جنيهًا في بعض المناطق.

 

*حقوقيون: ندفع ثمن قناعة السيسي بأن المصريين غير جديرين بالكرامة والمساواة

قال مركز “القاهرة لدراسات حقوق الإنسان”: إن “المنظمات الحقوقية المستقلة تدفع ثمن قناعة رئيس الجمهورية بأن المصريين غير جديرين بالكرامة والحرية والمساواة”.

وأضاف المركز في بيانه الصادر صباح اليوم: “قبل أيام من جلسة التحفظ على أمواله وعدد آخر من المنظمات الحقوقية والمدافعين عن حقوق الإنسان “إننا نواجه وعدد من المنظمات الحقوقية ومديريها، حكمًا محتملاً بالتحفظ على أموالهم، على ذمة القضية 173 لسنة 2011 والمعروفة إعلاميًا بقضية “التمويل الأجنبي”، وذلك على إثر تقدم جهات التحقيق بطلبات بالتحفظ على أموال المركز ومديره وزوجته ونجلتيه القاصرتين وابنته البالغة، بالإضافة إلى اثنين من العاملين بالمركز، فضلاً عن التحفظ على أموال مركز “هشام مبارك للقانون” ومديره مصطفى الحسن، و”المركز المصري للحق في التعليم” ومديره عبد الحفيظ طايل، ومنع كل من جمال عيد مؤسس “الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان” وزوجته وابنته القاصر، وحسام بهجت مؤسس “المبادرة المصرية للحقوق الشخصية” من التصرف في أموالهم”.

واعتبر أن القضية “مجرد حلقة جديدة في خطة التنكيل والانتقام من المدافعين عن حقوق ضحايا جرائم حقوق الإنسان في مصر، واستئصال الحركة الحقوقية المصرية، وهي الخطة التي بدأ تنفيذها عقب “انقلاب عبد الفتاح السيسي ” نحو شهر واحد، بتوجيه إنذار بالغلق للمنظمات المسجلة بمقتضي قوانين مصرية أخرى غير قانون الجمعيات القمعي”.

وأوضح بيان المركز: “على مدى أكثر من عامين واجهت المنظمات الحقوقية المصرية ضغوط وتهديدات مهولة- بعد رفضها الخنوع لرغبة السلطة والتسجيل تحت قانونها المعيب المنظم للعمل الأهلي- وصلت لحد التهديدات بالقتل لمدير مركز  القاهرة بعد أسبوعين من “انقلاب السيسي “، بالإضافة لتهديد عضو أخر بالمركز بالقتل، ثم استدعاء المركز للتحقيق على ذمة ما يسمى بقضية “التمويل الأجنبي”، بالإضافة إلى  استدعاء لاحق لثلاث منظمات أخرى وبعض العاملين فيها، ثم منع أحد مديري البرامج بمركز القاهرة من السفر، بالإضافة إلى 10 حقوقيين آخرين من منظمات أخري على الأقل تم منعهم على ذمة القضية نفسها، وذلك بالتوازي مع حملات التشهير والتدليس الأمنية الإعلامية”.

وأضاف المركز: “ولعل من المؤسف ما كشفت عنه هذه القضية من انهيار تام لمنظومة العدالة في مصر، وكيفية تحكم الأجهزة الأمنية  في إدارتها على نحو غير مسبوق، وتوظيفها لخدمة أهداف نظام الرئيس السيسي، بداية من اختيار قضاة التحقيق في القضية بالاسم وطريقة انتدابهم بالمخالفة للقانون، مرورًا بالكم هائل من الانتهاكات لضمانات المحاكمة العادلة شابت القضية في جميع مراحلها، حتى أنه إلى الآن لم يسمح  لأي منظمة بالاطلاع على الملف الكامل لهذه القضية، التي بموجب التحريات الكاذبة فيها تصدر القرارات بالتحفظ على الأموال والمنع من السفر”.

ولفت “في حال صدور قرار بالتحفظ على أموال مدير مركز القاهرة وزوجته وأنجاله، سيعتبر ذلك مخالفة قانونية إضافية جديدة في القضية؛ إذ يشترط القانون حتمية إعلان شخص المتحفظ عليه بشكل قانوني وسماع أقواله أو محاميه قبل إصدار الحكم عليه، وهذا لم يتحقق بشأنهم”.

واعتبر المركز القرار المزمع صدوره بشأن عدد من الحقوقيين وأسر بعضهم، لا يقل في أثره السلبي عن قرارات سابقة صدرت على ذمة القضية نفسها بمنع عشرة حقوقيين على الأقل من السفر، على نحو  لا يقطع فقط عليهم الطريق للسفر للمشاركة في فعاليات دولية أو مؤتمرات حقوقية لتبادل الخبرات، وإنما يعرقل امتثالهم لالتزامات شخصية وإنسانية، فتشتت أسر بعضهم، وتعطلت دراسة البعض الأخر،

فيما حرم آخرون حتى من تسلم جوائز دولية عن جهودهم غير المقدرة في بلادهم؛ ناهيك عن أن هذا المنع جاء بقرارات غير مكتوبة

وغير معلنة، وتفاجأ به الممنوعون في صالات السفر، لأسباب غير معروفة ولأجل غير مسمى، في مخالفة فجة للمادة 62 من الدستور التي تشترط أن يكون قرار المنع من السفر مسببًا ولمدة محددة، وبما يتناقض مع المادة 54 التي تشترط ضرورة إبلاغ كل من تقيد حريته بأسباب ذلك كتابة.

وقال المركز “ثمة نية مبيتة للانتقام من المنظمات الحقوقية المصرية أضمرتها السلطة منذ بداية فتح القضية  مع المنظمات الدولية في 2011، إلا أن هذه الخطوة كانت مؤجلة لحين تتهيأ اللحظة المواتية، بعد إجراء الرئيس السيسي التعديلات القانونية المطلوبة “عديل المادة 78 من قانون العقوبات الخاصة بالإرهاب والتي  يلوح بتطبيقها للمرة الأولى على الحقوقيين”.

فيما دان المحامي بهي الدين حسن، رئيس “مركز القاهرة” محاولة الحكومة المصرية لتجميد عمل المنظمات الحقوقية لأجل غير مسمى، لحين الفصل قضائيا فيما يسمى بقضية “التمويل الأجنبي”، بهدف شل قدرتها علي توصيل صوت الضحايا للرأي العام المصري والعالمي، على نحو يضمن للأجهزة الأمنية أن لا يعلو صوت فوق صوت سياط جلاديها. 

واعتبر حسن، في تصريحات صحفية، اليوم، منع المنظمات الحقوقية من التصرف في أموالها بمثابة إجراء لتعيين حارس قضائي وصي على المنظمات الحقوقية، يحق له الإطلاع على كافة ملفات الضحايا والمتضامنين معهم، والمنظمة والعاملين فيها، وفرض الوصاية على توجه المنظمات وبرامج عملها. 

من الجدير بالذكر أن مذكرة تحريات الأمن الوطني الخاصة بالقضية 173 لسنة 2011، والتي جاءت في حوالي 100 صفحة، لم تتضمن إلا عشرة أسطر فقط بشأن مركز القاهرة، كلها أكاذيب ملفقة باستثناء اسم المركز واسم مديره وتاريخ ميلاده، بحسب البيان.

 

* تخلف وزير دفاع السيسي عن صلاة العيد معه

تخلف وزير الدفاع المصري، الفريق أول صدقي صبحي، عن حضور صلاة العيد، صباح الاثنين، مع رئيس الانقلاب، عبد الفتاح السيسي، بمسجد المشير طنطاوي، على الرغم من إعلان التلفزيون المصري حضوره الصلاة، الأمر الذي أثار تساؤلات نشطاء ومحللين سياسيين، ألمحوا إلى وجود خلاف بين الرجلين، ثم تبين مساء الثلاثاء أن سبب التخلف ليس له علاقة بذلك.
وفي البداية ذهبت مواقع إعلامية مناهضة للانقلاب إلى أن الهوة تزداد يوما بعد يوما بين قادة الانقلاب العسكري، مشيرة إلى أنه لم يتم تداول أي أخبار عن سفر صبحي لأداء الحج، مثلما حدث في العام الماضي، إذ تم الإعلان عن سفره إلى السعودية برفقة رئيس الوزراء وقتها، إبراهيم محلب، لأداء فريضة الحج.
وقالت تقارير إعلامية إن الأكيد في عالم العسكر هو أنه لن يكون هناك انقلابات على بعضهم، نظرا لأن حماية إمبراطورية الفساد الخاصة بهم أهم من تنفيذ انقلاب لن يغير الكثير من الأوضاع، وبرغم ذلك، فإن هناك مناوشات تحدث وتنبئ بحدوث خلافات على أي شكل، دون التي تمهد إلى انقلاب عسكري جديد، وفق وصفها.
التلفزيون المصري يعلن حضور صبحي الصلاة
وكان مذيع التلفزيون المصري أعلن حضور صدقي صبحي قبل بدء الصلاة.
ووفقا للفيديو الذي بثته التلفزيون يظهر صهر السيسي رئيس الأركان محمود حجازي وحده، بزيه العسكري في الصف الأول إلى جوار السيسي، وعن يساره مباشرة، يليه شيخ الأزهر أحمد الطيب، بينما عن يمينه كل من رئيس مجلس نواب ما بعد الانقلاب علي عبد العال، ثم رئيس الوزراء شريف إسماعيل، فيما يحيط بهم، وبينهم، حرس السيسي.
وبثت وكالة أنباء الشرق الأوسط الحكومية، خبرين عن تأدية السيسي صلاة العيد، أكدت فيهما أيضا أن صدقي صبحي حضر الصلاة بمسجد المشير.
حازم حسني: غاب واحتل مكانه صهر السيسي
وفي تدوينة نشرها بصفحته عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، لاحظ أستاذ العلوم السياسية، حازم حسني، أن هناك ثلاث ملاحظات بروتوكولية على الصورة التي التقطت للسيسي في أثناء تأديته صلاة عيد الأضحى.
وأردف ساخرا أن “مسجد المشير طنطاوي الذي أدى فيه صلاة العيد يعامل معاملة الثكنات العسكرية، ولا يتلاحم فيه الرئيس ذو الشعبية الكاسحة بالشعب الذي جعلوه كسيحا“.
وأضاف أنه بعيدا عن هذه الملاحظة العامة التي تبين مدى الانفصال بين السلطة وبين الشعب، توجد ثلاث ملاحظات بروتوكولية، هي أولا: أن وزير الدفاع، القائد العام للقوات المسلحة، قد غاب عن الحضور في معية الرئيس، ومهما كانت الأسباب التي منعته من الحضور فإنها ملاحظة “بروتوكولية” تسترعي الانتباه”، و”ثانيا: أن رئيس الأركان (صهر السيسي الفريق محمود حجازي) قد اتخذ موضعا بروتوكوليا أعلى من الموضع البروتوكولي الذي احتله رئيس مجلس الوزراء“.
واستطرد: “إن فضيلة شيخ الجامع الأزهر قد غاب عن إمامة الصلاة في الجامع الأزهر، بل وحتى عن إمامة الناس في جامع المشير طنطاوي حيث أقيمت الصلاة، متسائلا: “كيف يكون شيخ الجامع الأزهر، ولا يؤم المصلين في الجامع الأزهر؟“.
واختتم حسني التدوينة بقوله: “هي مجرد ملاحظات بروتوكولية، لها أهميتها على ما للبروتوكول من معان وأهمية في رسم ملامح بنائية الدولة“.
نشطاء: خلافات أو حركات أو مريض
ومن جهتهم، شارك نشطاء بموقع التواصل الاجتماعي، أستاذ العلوم السياسية ملاحظاته، لاسيما الأولى.
وتساءلت صفحة “عبيلو واديلو”: “ما هو تحليلك لعدم حضور صدقي صبحي وزير الدفاع صلاة العيد مع السيسي؟“.
ووضعت الصفحة ثلاثة اختيارات للإجابة، هي: “خلاف بينهما، أو حركات قرعة، أو مريض“.
وأجمع المشاركون في الاستطلاع على أنها “اشتغالة” أو “حركات قرعة“.
فقال محمد لطفي، وهو ما أيده فيه كثيرون: “اشتغالات“.
فيما قال أحمد السعيد: “بيشغلوا الناس في أي حاجة“.

ودعا الهواري أحمد عدلي: “يا رب يكون مريض“.
بينما ذهب أيمن حامد إلى أنه “هيضحي بيه”، دون أن يحدد: من يضحي بمن؟
المفاجأة: صبحي في ضيافة الملك سلمان

لكن المفاجأة جاءت، مع تسريب صحف ومواقع إخبارية مصرية، ذات علاقة وثيقة بالأجهزة المخابراتية والأمنية، خبر مشاركة صدقي صبحي بحفل رؤساء بعثات الحج في ضيافة العاهل السعودي الملك سلمان، مساء الثلاثاء.
وتُعد تلك المرة الثانية على التوالي التي يغيب فيها صبحي عن صلاة عيد الأضحى مع السيسي، إذ إنه أُعلن في العام الماضي أنه سيسافر للحج إلا أنه هذه المرة، على العكس، تم إعلان حضوره صلاة العيد، دون أن يظهر.
والأمر هكذا، كانت صحيفة “صدى البلد”، أول صحيفة مصرية نشرت مساء الثلاثاء خبرا مع مقطع فيديو يقول إن الفريق صدقي صبحي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، حضر مراسم استقبال الملك سلمان بن عبد العزيز، لرؤساء بعثات الحجاج المصريين، وفقا للمراسم السنوية التي تجري في المملكة العربية السعودية لتحية رؤساء البعثات، على حد قولها.
وأضافت: “ظهر صدقي صبحي، وهو جالس في الصف الأول، الذي يجلس فيه الملك سلمان، وحضر أيضا وزير التخطيط المصري أشرف سلمان“.
صبحي مهنئا السيسي: نبارك قيادتكم للوطن
وكان صبحي بعث ببرقيـة تهنئـة للسيسي، بعيد الأضحى، الأحد، أكد له فيها ولاءه الكامل، والقوات المسلحة، لقيادته.
وقال: “يطيب لي أن أبعث إليكم بأسمى آيات التهاني بحلول بمناسبة عيد الأضحى المبارك داعيا الله أن يجعله عيد خير وبركة على مصر وشعبها العظيم بقيادتكم لمسيرة الوطن نحو غد أفضل لشعبنا، متمنيا لكم التوفيق في مهامكم ومسؤولياتكم الوطنية التي تحملون أمانتها بكل الصدق والإخلاص والتفاني“.
وأضاف صبحي أن “رجال القوات المسلحة، وهم يهنئون الرئيس بهذه المناسبة الروحية المباركة، يباركون قيادتكم للوطن نحو الحياة الآمنة المطمئنة والبناء والتعمير ونشر الخير فوق ربوع الوطن، ويؤكدون وقوفهم خلف قيادتكم حراسا أمناء على مصر وشعبها، أوفياء ليمين الولاء لها في إنكار للذات واستعداد للتضحية والفداء لتظل وطنا آمنا مستقرا لشعبه العظيم”، حسبما قال.

 

* احتجاز شابين بحقيبة سيارة بعد إطلاق النار عليهما بسيناء

نشرت وكالة سيناء 24 مقطع فيديو يظهر احتجاز قوات أمن الانقلاب شابين داخل حقيبة سيارة عقب إطلاق النار عليهما في وضح النهار وأمام المارة من المواطنين. 

وقال البرلماني السيناوي يحيى عقيل: إن استمرار الانتهاكات الجسيمة بحق أهالي سيناء بزعم الحرب على الإرهاب سيدفع أهالي سيناء إلى الانفجار وسيؤدي لانخراط الشباب في صفوف المسلحين.

 

* برلمان العسكر يجهز قانون يخفف عقوبة الزنا

يستهل مجلس النواب دور الانعقاد الثاني، بمناقشة مقترح بقانون لتعديل عقوبة الزنا، بعدما كشفت النائبة مارجريت عازر عن نيتها التقدم به لرئيس المجلس الدكتور علي عبدالعال، لتعديل بعض نصوص قانون العقوبات في هذا الشأن، للمساواة بين الرجل والمرأة في العقوبة.

ورفض عدد من النواب، المقترح، واصفين إياه بالمخالف للشريعة الإسلامية، وطالبوا بزيادة التوعية لوقف انتشار ظاهرة الزنا، بدلاً من تغليظ العقوبة لكونها تسبب الكثير من الضرر على الأسرة خاصة حال وجود أطفال.

بدورها، رفضت آمنة نصير، عضو مجلس النواب، وأستاذة العقيدة بجامعة الأزهر مقترح عازر، بتعديل قانون “الزنا” والمساواة بين الرجل والمرأة في العقوبة قائلًة:” الزنا جريمة في حق الرجل والمرأة وهذا من باب التوثيق السليم للظاهرة، أما ما يترتب عليه بالنسبة للمرأة من مضاعفة العقوبة فيأتي لإمكانية خلط الأنساب كونها المنوط بها الحمل”.

وأضافت نصير ، أن “المشرّع ضاعف العقوبة بالنسبة للمرأة لأنه خُلق بداخلها ما يؤدي إلى خلط الأنساب ومن هنا كان التشريع القانوني متفقًا تمامًا مع مفهوم الشريعة الإسلامية، لذا فلا يجوز المساواة في العقوبة بين الرجل والمرأة”.

وأكد النائب عمر حمروش، عضو اللجنة الدينية بالبرلمان، أن “تغليظ العقوبة على الرجل والمساواة بينه وبين المرأة حال وقوع جريمة الزنا من أي منهما لا يتوافق مع الشريعة الإسلامية”، مضيفًا:” من الأولى توعية المواطنين بخطورة تلك الأفعال المشينة والمحرمة للحد منها بدلا من تغليظها”.

وأضاف حمروش : “القانون الحالي حاسم ورادع للزاني والزانية ولذا لا داعي لتعديله”، رافضًا في الوقت نفسه تطبيق عقوبة “الجلد” على مرتكبي جريمة “الزنا” وفقا لنص الشريعة الإسلامية، معللًا ذلك بأن القانون الحالي من باب التخفيف على المسلمين.

وطالب عضو مجلس النواب، المؤسسات الدينية ووسائل الإعلام بكافة صورها في العمل على التوعية بتلك الجريمة الشنعاء وتحريم جميع الأديان لها للقضاء على تلك الظاهرة.

وكانت النائبة مارجريت عازر، عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، أكدت أنها بصدد الانتهاء من إعداد مشروع قانون جديد لتعديل عقوبة جريمة الزنا في قانون العقوبات، على أن تتقدم به في بداية دور الانعقاد الثاني بالبرلمان.

وبررت مقترحها بأن هناك ظلمًا يقع على المرأة فى قانون العقوبات فيما يخص الزنا، حيث تم تغليظ العقوبة على المرأة بشكل أكبر من الرجل مع أنه من المفترض أن يكون هناك مساواة فى العقوبة الواقعة على كل من الرجل والمرأة خاصة أن الجريمة متساوية.

يذكر أن مواد قانون العقوبات فيما يخص جريمة الزنا كالتالى:

مادة 273 :-

لا تجوز محاكمة الزانية إلا بناء على دعوى زوجها إلا انه إذا زنى الزوج في المسكن المقيم فيه زوجته كالمبين في المادة 277 لا تسمع دعواه عليها.

 مادة 274 :-

 المرأة المتزوجة التي ثبت زناها يحكم عليها بالحبس مدة لا تزيد على سنتين .

 مادة 275 :-

  ويعاقب أيضا الزاني بتلك المرأة بنفس العقوبة .

 مادة 276 :-

 الأدلة التي تقبل وتكون حجة على المتهم بالزنا هي القبض عليه حين تلبسه بالفعل أو اعترافه أو وجود مكاتيب أو أوراق أخرى مكتوبة منه أو وجوده في منزل مسلم في المحل المخصص للحريم .

 مادة 277 :-

 كل زوج زنى في منزل الزوجية وثبت عليه هذا الأمر بدعوى الزوجة يجازى بالحبس مدة لا تزيد على ستة شهور .

 مادة 278 :-

 كل من فعل علانية فعلا ناضجا مخلا بالحياء يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على سنة وغرامة لا تتجاوز ثلاثمائة جنيه .

 مادة 279 :-

 يعاقب بالعقوبة السابقة كل من ارتكب مع امرأة أمر مخلا بالحياء ولو في غير علانية.

 

 

* أدمن آسف يا ريس موجهًا رسالة لـ«السيسي»: “متخفش على كرسيك من جمال مبارك”

وجه، الناشط السياسي كريم حسن آدمن صفحة ىسف يا ريس “الموالية للرئيس السابق حسني مبارك”- رسالة إلى “عبد الفتاح السيسي”، عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك” تحت عنوان “علشان نريحكم من صداع جمال مبارك“. 

قال “حسين” في تغريدته المطولة

جمال مبارك مترشحش طول ال30 سنة فترة حكم ابوه وهو في السلطة وفي عز التأيد المطلق للرئيس مبارك داخلياً و خارجياُ تفتكروا هيترشح دلوقتي بعد اللي عملتوه فيهم هو واسرته طول ال6 سنين اللي فاتوا دول من سجن لسجن وقضية لقضية؟

جمال مبارك اللي اتحرمت منه زوجته وبنته الطفلة اللي كان عمرها ساعتها لا يتجاوز السنة ونص وانتوا فاتحين ليه درج القضايا يخلص قضية تطلعولوا التانية في قمة فجر الخصومة تفتكروا هيفكر تاني يترشح ؟

جمال مبارك نفسه ما صدق نفسه انه بعد عن السياسة وقرفها وخيانتها وفجر خصومتها و مركز مع بيته و اولاده و اسرته وازاي يعوضهم عن الفترة اللي السياسة اخدته منهم تفتكروا ممكن يسيب كل ده ويترشح ؟

جمال مبارك الي اسم ومنصب ابوه و مسئوليات و الاحتياطات الامنية و القيل و القال كانت منعاه ينزل يقعد في كافية او يروح هو بنته يزوروا الاهرامات او يحضروا حفله في الاوبرا او حتي يزور زمايله القدامي في الدراسة تفتكروا ممكن يسيب ده كله ويرجع تاني ويترشح ؟

جمال مبارك الي شيلتوه هو وابوه واخوه حكم في قضية شكاير اسمنت و علبتين بوية علشان تمنعوه انه يمارس اي عمل سياسي تفتكروا بعد ده كله ممكن يترشح ؟

جمال مبارك نفسه ما صدق نفسه انه اخيراً بقي مواطن عادي ممكن تقابله في مطعم قاعد بيتغدي في سينما قاعد بيتفرج علي فيلم تلاقيه ماشي جنبك في مول بيعمل شوبنج او في حفلة مدرسة بنته واقف بيصورها ولا في ماتش كورة بيتفررج وبيشجع زيك بالظبط تفتكروا ممكن يسيب كل ده و ممكن يترشح تاني ؟

متخفش علي كرسيك يا بيه متخفيش علي ثورتك يا هانم اشبعوا بيهم و خلوا جمال مبارك بعيد عن كيد النسا السياسي بتاعكم ده وخلوه في حاله

-مش ذنبه انه بعد كل اللي عملتوه فيه ده من اهانات و قضايا وحبس انكم لسه شايفينه ان هو الوحيد اللي لايق عليه منصب اوكلمة رئيس معلش انا عاذركم والله اصل الهيبة و الشخصية دي مبتتبعش ولا بتتشتري دي حاجة جمال مبارك ورثها ومولود بيها كدة لمؤخزة” 

 

* رفع دعوى قضائية بأمريكا بسبب الفراولة المصرية

ذكرت قناة “wjla” الأمريكية، أن تم رفع دعوى قضائية في مقاطعة فيرفاكس، بالولايات المتحدة الأمريكية، أمس الثلاثاء، نيابة عن سبعة أشخاص أصيبوا بالتهاب الكبد الوبائي A، بعد تناول منتجات تم شراؤها من أماكن مختلفة لمقهى في ولاية فرجينيا.

وأضافت القناة” أن مسؤولو الصحة الفيدرالية، رأوا أن العديد من الأشخاص من ولايات مختلفة، بما في ذلك ولاية فرجينيا وميريلاند، عانوا من تلك الإصابة التي تعود إلى استخدام الفراولة المصرية من قبل المقاهي.

وأوضحت أن العشرات من هؤلاء الضحايا هم من شمال ولاية فرجينيا، ووفقًا لوثائق المحكمة، تناول واحدًا من هؤلاء الضحايا عدة مرات في الأشهر القليلة الماضية في هذا المكان، وبدأ يعاني من الغثيان والقيء وتقلصات حادة في المعدة، وُحمى، وآلام في العضلات، والشعور بالتعب والصداع، وتم نقله إلى المستشفى، حيث جاءت النتائج بأنه مصاب بالتهاب الكبد الوبائي A.

فيما قام المسؤولين عن المقهى بفعل العديد من الأشياء بما في ذلك سحب كل الفراولة الواردة من مصر، والاعتذار لأولئك الذين أصيبوا، وإطلاق مراجعة شاملة حول ممارسات سلامة الأغذية، فيما امتنع متحدث باسم المقهى التعليق، قائلاً: “لا نتحدث عن دعوى مازالت مُعلقة“.

وتذهب هذه الدعوى بخطوة أبعد من الدعاوى السابقة في أنها سجلت أسماء المتهمين من مختلف الشركات العاملة في مجال نقل وتوزيع الفراولة، بما في ذلك شركات مقرها في فرجينيا وتكساس ونيويورك وكاليفورنيا.