الإثنين , 24 أبريل 2017
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : أمريكا

أرشيف الوسم : أمريكا

الإشتراك في الخلاصات

الانقلاب يواصل تعذيب واعتقال الطلاب ومنعهم من الامتحانات.. الخميس 5 يناير.. كوراث سد النهضة علي الأبواب

النيل العذبالانقلاب يواصل تعذيب واعتقال الطلاب ومنعهم من الامتحانات.. الخميس 5 يناير.. كوراث سد النهضة علي الأبواب

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*إلغاء أحكام إعدام “طريق قليوب” و5 سنوات لـ”البرّ

قضت محكمة جنايات شبرا الخيمة، اليوم الخميس، بالسجن المشدد 5 سنوات، لعضو مكتب إرشاد جماعة الإخوان عبد الرحمن البر، ومعتقلين اثنين آخرين، وذلك بإعادة محاكمتهم في القضية الهزلية المعروفة إعلاميا باسم “قطع طريق قليوب”، والتي كان متهما فيها 48 معتقلا من رافضي الانقلاب العسكري، والتي وقعت شهر يوليو 2013.
وكانت محكمة جنايات شبرا الخيمة، أول درجة، أصدرت في 5 يوليو 2014، حكما بالإعدام شنقا على 10 معتقلين، والمؤبد على 37 آخرين، والسجن 3 سنوات لمعتقل كونه حدثا، على خلفية الزعم باتهامهم في قضية قطع طريق قليوب، حيث قضت المحكمة بإعدام 10 رافضين للانقلاب العسكري.
وهم كل من: “عضو مكتب إرشاد جماعة الإخوان عبدالرحمن البر، والداعية د.جمال عبدالهادي، والداعية الإسلامي السلفي محمد عبدالمقصود، وعبدالرحمن عبدالحميد، وعبدالله حسن، ومحمد عماد الدين، وهشام ذكي، وحسام فرغلي، ومصطفى حفني، وعماد محمد فتحي“.

 

*الصحفي “خالد حمدى” فى غرفة العزل بسجن العقرب لليوم الـ 20 على التوالى

تواصل إدارة سجن ليمان طره شديد الحراسة المعروف بالعقرب سيء السمعة فى حبس الصحفى “خالد حمدى” بغرفة العزل لليوم العشرين على التوالى.
وقالت أسرة خالد أنه مازال بغرفة العزل لليوم العشرين على التوالى دون طعام أو غطاء أو إضاءة أو تريض في ظل برد قارس وشديد.
وأوضحت زوجة خالد أن سلطات العقرب منعت عنه الدواء رغم مرضه بفتق فى الحجاب الحاجز وقرحة مزمنة بالمعدة وتعنتت فى خروجه لعمل منظار مما أدى إلى تدهور حالته الصحية، كما منعت دخول أى شيء حتى الكتب الدراسيه الخاصة به حيث يدرس بكلية الإعلام.
فيما قالت والدته “الحاجه عفاف” أنه تم القبض علي نجلها البالغ من العمر 33 عاما وزوجته حامل فى الشهر الثانى ووضعت مولودها فى غيابه ولم يرى خالد ابنه ذو العامين وأربع شهور حتى الآن.

وحملت أسرة خالد سلطات الانقلاب المسؤلية الكامله عن سلامته.

يذكر أن خالد تم القبض عليه من شقته فى السابع والعشرون من شهر مارس 20014 وأخفى قسريا وتعرض للتعذيب فترة اختفاؤه ثم ظهر وأودع فى سجن العقرب سيء السمعه حتى الأن ولفقت له عدد من القضايا الوهميه منها القضيه الهزلية المعروفه إعلاميا بالتخابر مع قطر والانتماء لجماعه محظورة.

 

*قوات أمن الانقلاب بالشرقية تختطف طالب ثانوي وتقتاده الي جهة مجهولة

 قامت قوات أمن الانقلاب فجر اليوم بخطف الطالب عبد الرحمن السيد منصور طالب الثانوي ذو ال15 عاماً من منزل أخته بقرية القرموص التابعة لمركز أبوكبير بمحافظة الشرقية
من جهتها حملت أسرة الطالب وزير داخلية الانقلاب ومأمور مركز أبوكبير ورئيس جهاز الأمن الوطني بالشرقية المسئولية الكاملة عن حياتة محذرة من تعذيبة للاعتراف بتهم لا دخل له بها
كما ناشدت أسرته منظمات حقوق الإنسان لتوثيق الانتهاكات بحق نجلها والتي لا تسقط بالتقادم

 

*إصابة طالب معتقل بقصور بالشريان داخل السجن المركزي ببني سويف

أصيب المعتقل محمد احمد محمود علي الطالب بكلية اللغة العربية قسم الدرسات الاسلامية بجامعة الازهر بقصور بوظائف الشريان التاجي داخل محبسه جراء الاهمال الطبي المتعمد له ، مما جعله يفقد التنفس والقدرة علي الحركة نهائيا لعدة ساعات،

يذكر انه قضي 14 شهر من الحبس الاحتياطي علي ذمة قضية تظاهر ملفقة حتي حكم عليه بالبراءة من التهم الموجهه اليه، ولُفقت له قضية اخري وهو داخل السجن بنيابة الواسطي ببني سويف وتم تحديد جلسة لها في 8 يناير الجاري.

كما تواصل قوات الامن ببني سويف تعنتها الشديد معه واهمالها الطبي المتعمد له حيث تمنع خروجه للمستشفي للكشف عليه وتلقيه العلاج وتغريبه المتعدد بين عدة سجون وهي سجن الفيوم والسجن المركزي بببني سويف ومركز ناصر حتي اصبح الان في حالة خطره تعرض حياته للخطر
كما تم منعه من دخول امتحانات الترم الخاصه به ، وتحمل اسرة الطالب سلطات الانقلاب المسئوليه كامله عن سلامه نجلها وتطالب الجهات الحقوقيه بالتدخل لانقاذ نجلها من الاهمال الطبي وانقاذ حياته

 

*اختطاف 5 من ابناء دمياط في ليبيا

اختطف 5 من ابناء قرية الغنيمية -فارسكور – عقب سفرهم بطريق غير شرعي إلى ليبيا

و ارجع اهالي المختطفين الخمسة سبب الاختطاف مطالبة الوسيط لهم بدفع مبالغ مالية كبيرة (70 الف جنيه عن كل فرد ) مقابل تهريبهم لليبيا
أسماء الـ5 مواطنين المختطفين :
محمد جاد 62 عام نقاش
فتحي العربي 27عام حداد
أحمد شلاطة 50 عام
نبيل نبيل 29 عام بائع خضروات
محمد عبد اللطيف 30 عام حداد الغنيمية مركز فارسكور
و أكد قريب أحد المختطفين في ليبيا إنهم تلقوا تهديدات من الخاطفين بذبح الخمسة حال عدم دفع المبلغ كاملا
مضيفاً “أنهم منحونا مهلة حتى 9 صباحا غدا لدفع المبلغ المالي كاملا أو ذبحهم جميعا
وناشد الأهالي المسئولين بسرعة التدخل لإعادة ذويهم مرة أخرى.

و أضاف الأهالي : “نعيش في حالة من الذعر في انتظار وصول خبر ذوينا إما بالعودة سالمين أو ذبحهم“.

و لم تتحرك حكومة الانقلاب حتى الان و كان المصريين بلا ثمن.

 

*بيان من شركة مياه الأقصر يؤكد أن كوراث سد النهضة علي الأبواب

أصدرت اليوم شركة المياه بالأقصر بيانا تدعوا فيه المواطنين للاقتصاد والترشيد في استخدام المياه وذلك علي حسب وصفها لانخفاض منسوب النيل بسبب السدة الشتوية.

إلا أن ما لم تذكره الشركة أن انخفاض المنسوب بهذا الشكل لم يحدث في الاعوام السابقة، وأن ذلك يأتي بسبب سد النهضة الاثيوبي الذي وقع عليه رئيس سلطة الانقلاب والذي يحرم مصر من حصتها في مياه النيل.

 

*تدهور شديد في صحة المرشد السابق للإخوان المسلمين

تدهورت الحالة الصحية للمرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين السابق محمد مهدي عاكف طبقا لما كشفه عددا من المعتقلين خلال حديثهم مع ذويهم وطبقا لتصريحات زوجته.

وعلى الرغم من تدهور حالته وخضوعه لعملية جراحية ا?سبوع الجاري، إلا أن إدارة السجن لم تتركه داخل المستشفى، ونقلته إلى الزنزانة الانفرادية.

فيما أكدت زوجته في تصريحات صحفية أنها لا تملك المعلومات الكافية عن حالته الصحية فقط ما يخبرها به في الزيارة أو ما تتوصل له عن طريق الاستنتاج، مؤكدة على أن الجميع يرفض إعطائها أي معلومات عنه.

وطبقا لما تناقله أهالي المعتقلين بليمان طرة؛ فإن ذويهم قالوا نصا: “من الآخر الأستاذ عاكف بيموت ومافيش كلام تاني يتقال“.

وعلى الصعيد الإعلامي فقد أكدت الأنباء المحلية خلال الأسبوع المنصرم نقل عاكف إلى “إحدى مستشفيات القاهرة خارج أسوار السجن لإجراء فحوصات متعلقة بحالته الصحية الحالية” طبقا لما صرحت به مصادر بمصلحة السجون وتناقلته المواقع المحلية

لكن في ذات السياق نفت جماعة الإخوان المسلمين تلك “الرعاية المزعمة” حيث طالبت في بيان لها 26 ديسمبر/كانون الأول الإفراج عن مرشدها السابق المحبوس محمد مهدي عاكف، وكشفت أنه يواجه الموت بسبب مرضه.

وقال المتحدث الإعلامي باسم الإخوان (مقيم بالخارج) طلعت فهمي، في بيان، إن عاكف يصارع الموت وحيدا مريضا دون أن تلين له قناة”، دون إشارة للأمراض التي يعاني منها بالتحديد.

واستنكر البيان “تعنت سلطات الانقلاب المصرية في الإفراج عنه (عاكف)، وعدم السماح لأسرته بعلاجه على نفقته الخاصة“.

وعبر مواقع التواصل دشن النشطاء عدة وسوم للمطالبة بالحرية لعاكف وعبرها قالت نجلته علياء محمد عاكف: “اللهم إني استودعك أبي فاحفظه واشفيه أنت ولي ذلك والقادر عليه، يارب اشفيه واحفظه ورده لينا ولأحفاده في أتم صحة وعافية يارب“.

وأردفت شقيقتها علا عاكف: “اللهم خفف عن فضيلة الأستاذ عاكف وإخوانه ما هم فيه اللهم تقبل جهاده وسعيه وصبره وهون عليه ما يلقاه في سبيلك“.

وعلقت الصحفية رفيدة الصفتي: “اتفقت أو اختلفت معاه، في النهاية هو إنسان من حقه يتعالج، من حق أهله يطمئنوا عليه ويشوفوه ويستقدموا طبيب يعاين حالته ويقدم له العلاج المناسب، كيف لرجل مسن أن يبقى في الحبس الانفرادي بلا مرافقة .. كيف لرجل مريض أن يبقى بلا رعاية؟!”.

وأردف أستاذ الاجتماع تامر وجيه: “اللي حابسين الأستاذ محمد مهدي عاكف، وهو رجل يناهز التسعين وفي حالة صحية متدهورة، ناس أحقر من أن يوصفوا بأي أوصاف “بشرية”، دول حيوانات مسعورة الانتقام عندهم متعة في حد ذاتها – حاجة كده زي نظرية الفن للفن – مش حتى خطة وحشية للإجهاز على الأعداء“.

وقال الصحفي محمود العناني: “الأستاذ عاكف، واحد من القلائل داخل الحركة الإسلامية، اللي تنحّى اختياريًا عن قيادة حركة، بحجم جماعة الإخوان المسلمين في أوج عزها ومجدها، ولها ما لها من أتباع ومحبين“.

وتابع: “رغم كِبر سن الأستاذ، إلا أن عقلية واحد زي عاكف، كانت ومازالت بتمثّلي، عقلية تجديدية بكل معانيها، شكله وهو بيعلن بكل الحُب انتخاب مرشد عام خلفًا ليه، يجب أن يظل محفور في ذاكرة كل من انتمى للحركة الإسلامية، وهو من هو“.

وأضاف العناني: “أنا حُبي للأستاذ عاكف، بيخلي قلبي حزين على تعسيفه وهو في هذا السن، وتلك العصابة المختلة التي لا تحترم شيبة الكبار. #الحياة_لمهدي_عاكف وكل سجين في سجون السيسي“.
وعلق أحمد محمد عبد الجواد: “راجل داخل على التسعين عام اتحبس ثلث عمره تقريبا في سجون مصر، من يوم ما اتحبس وهو تقريبا أغلب وقته بيتنقل بين مستشفيات السجن!”.

وتابع: “متأكد إن طبيعة شخصيته ممكن ترفض فكرة الكلام عن الإفراج الصحي عنه رغم إنه مهما اختلفت أو اتفقت معاه لم يرتكب جريمة يستحق المحاسبة عليها نظرا لأنه على الأقل لم يكن في موضع المسئولية منذ تنحيه عن منصب المرشد العام للاخوان طواعية منه، علشان كده عمري ما هقدر اتكلم عن حقه في الإفراج الصحي ولكن على الأقل حقه علينا إننا نتكلم عنه وعن حقه في الحرية وإنه يقضي آخر أيامه بين أهله” .

وأردف: “ياريت اللي يعرف أ.عاكف واللي ميعرفوش يتكلم عنه وعن حقه في الحرية هو وكل المحبوسين ظلم واللي بيموتوا كل يوم داخل السجون مش لحاجه غير لرغبة انتقامية لا أكثر ولا أقل“.
وكان عاكف قد اعتقل مباشرة عقب الانقلاب على الرئيس محمد مرسي، في تموز/ يوليو 2013، ووجهت له تهم عديدة، من بينها إهانة القضاء، وتمت تبرئته منها لاحقا، لكنه بقي رهن الاعتقال بتهم أخرى، بينها قتل متظاهرين.

ويبلغ عاكف من العمر 88 عاما، وتولى منصب المرشد العام للإخوان عام 2004، خلفا لمحمد مأمون الهضيبي.

 

*قيادات رافضة للانقلاب بمصر ممنوعة من الملابس الشتوية

اتهمت أسر قيادات مصرية معتقلة من رافضي الانقلاب جهاز الأمن الوطني (أمن الدولة سابقا) بتعريض حياة ذويهم للخطر بعد منعها إدخال مستلزمات وأغطية وملابس شتوية.
وقالت أسر كل من المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين محمد بديع ورئيس مجلس الشعب سعد الكتاتني ووزير التموين السابق باسم عودة والمرشح الرئاسي السابق حازم أبو اسماعيل في بيان أصدروه اليوم إنهم ممنوعون من الزيارة دون ذكر الأسباب ولأشهر عديدة.

وأشارت عائلة مرشد الإخوان إلى أن آخر زيارة أجريت له كان في شهر أيلول/سبتمبر 2016 تلا ذلك منع بقية القيادات المعتقلين من زيارة عوائلهم دون إبداء أسباب.
ولفتوا في البيان إلى أن إدارة السجن كانت تبرر منع الزيارة بأنها “أوامر من الأمن الوطني والملابس والأغطية الشتوية ممنوعة“.

وحملت أسر المعتقلين الأمن المصري المسوؤلية الكاملة عن حياتهم وسلامتهم ووصفوا منع الزيارة والأغطية بالإجراءات “التعسفية والانتقامية وتصفية الحسابات السياسية“.

وأضافوا أن “قوات الانقلاب قوات الانقلاب فقدت كافة معاني الإنسانية والرحمة وتجردت من كافة الالتزامات الحقوقية والقانونية التي يدعون المحافظة عليها“.

وهذه ليست المرة الأولى التي تتحدث فيها أسر المعتقلين عن انتهاكات تقع بحقهم إذ سبق لأسرة مرشد الإخوان أن اشتكت من استمرار حبسه في زنزانة انفرادة منذ اعتقاله وحتى فترة قريبة.
وأشارت إلى أنتهاكات جسيمة يتعرض لها على الرغم من سنه ومكانته العلمية واستمرار الضباط بسبه وشتمه والاعتداء عليه بالضرب وعلى القيادي في الإخوان والنائب المصري السابق محمد البلتاجي.
وأطلق نشطاء مصريون حملة قبل أسابيع تطالب بالإفراج عن المرشد العام الأسبق للإخوان محمد مهدي عاكف الثمانيني بعد الكشف عن إصابته بأورام وتدهور حالته الصحية دون السماح لعائلته بزيارته والبقاء بالقرب منه.

 

*الانقلاب يواصل تعذيب واعتقال الطلاب ومنعهم من الامتحانات

واصلت ميليشيات الانقلاب حربها ضد الطلاب باعتقالهم وحرمانهم من الامتحانات، حيث قامت فجر الخميس 5 يناير، باعتقال الطالب بالمرحلة الثانوية عبد الرحمن السيد منصور، 15 سنة، من منزل أخته بقرية القراموص بأبو كبير وإخفائه قسريا، ما يعني إمكانية تعرضه لتعذيب ممنهج على يد الأمن والمباحث.

كما تعرض الطفل ياسر المنسي، 16 عاما، المعتقل بسجن ديرب نجم، للموت البطيء بسبب الإهمال الطبي، فضلا عن حرمانه من الامتحانات، إضافة إلى اعتقال والده، واستشهاد شقيقه في الفض، في نفس الوقت الذي كشفت فيه التنسيقية المصرية للحقوق والحريات عن أن سجن ديرب نجم بمحافظة الشرقية به 80 معتقلا، بينهم 15 طفلا، و3 معاقين.

ونشرت الأمم المتحدة تقريرا أخيرا، نشر في أول أغسطس 2015، قال إن السلطات اعتقلت أكثر من 3200 طفل منذ 3 يوليو 2013، وتمارس تجاههم التعذيب الوحشي والممنهج، ومورست ضد 78 حالة عمليات اعتداء جنسي، و948 حالة تعذيب، في ظل أوضاع احتجاز مهينة ومخالفة لكافة المعايير والشرائع الدولية“.

منهج العصيان

ويتعمد الانقلاب عدم تعديل سياساته المتبعة تجاه المواطنين، على الرغم من حملات الشجب والإدانة الدولية، فيما لا تزال حالات الاختفاء القسري في زيادة مُستمرة، وقد اختطفت قوات الأمن مؤخرًا “أكرم إبراهيم محمد إبراهيم، البالغ من العمر 16 عامًا، حال تواجده بمنزله وذلك في 31 أغسطس 2016.

واقتحمت قوات أمن الانقلاب بمنطقة “بهتيم ـ شبرا الخيمة ـ القليوبية، منزل الطالب “أكرم”، وألقت القبض عليه دون سند قانوني أو إذن نيابي، وهددت والدته بالتصفية، في حين تقدمت الأسرة بالعديد من الشكاوى والبلاغات للجهات المعنية دون استجابة، ليمر قرابة شهر ولا يزال الطفل رهن الاختفاء القسري حتى الآن.

أصحاب أمراض

كما يتعمد جهاز الأمن الوطني الفتك بأبناء الشهداء، حيث اختطفت قوات الأمن الطالب “بلال حسنين عبد العزيز”، الشهير بـ”بلال حسين”، 16 عامًا، وذلك خلال تواجده بمنطقة “منيا القمح بمُحافظة الشرقية”، دون سند قانوني أو إذن من النيابة العامة، وذلك في 25 أغسطس 2016.

وأبدت أسرة بلال العديد من المخاوف بشأن وضعه الصحي، حيث إنه أصيب برصاصة سابقة في يوم احياء ذكرى “رابعة العدوية” عام 2014، فقد على إثرها الطحال”، لذلك تقدمت الأسرة بالعديد من الشكاوى لكن دون أدنى استجابة تُذكر.

ذهب الليل

واتهمت منظمة “هيومن رايتس موينتور” اعتقال الطالب عبد الرحمن يسرى الهوارى، ١٥ عاماً، المقيم بـ”الشين قطور الغربية”، في ٣١ ديسمبر ٢٠١٥، بعد اعتقاله من وسط رفقائه في شارع الجمهورية أثناء ذهابه لشراء مستلزماته الدراسية.

وتم توجيه تهم عديدة لعبد الرحمن، منها الانتماء لجماعة محظورة والتظاهر، وهو فى عرف هؤلاء جريمة يعاقب عليها القانون، فى القضية 10536 لسنة 2016 إدارى قطور.

إهمال متعمد

وفي فبراير الماضي، تقدمت “هيومن رايتس مونيتور” ببلاغ بحق الطالب إبراهيم أحمد إبراهيم حمزة، ١٥ عاما، يقيم بالمنصورة بمحافظة الدقهلية، وذلك خلال اعتقاله في ٢٨ يناير ٢٠١٥، لمجرد تواجده أمام قسم أول المنصورة.

ووجهت له النيابة تُهما واهية، منها حرق إطارات بلاستيكية “كوتش”، وقطع الطريق،
وفي بداية اعتقاله أُصيب بغدة نكافية، وتم عزله فى غرفة بمفرده حتى تم شفاؤه، وهو يعانى من وجود أملاح على كليته، وارتفاع سرعة الترسيب، وهو ما يستلزم حقنه كل ٢١ يوما، وتناول السوائل والشعير والعناية الطبية الفائقة، كما أنهم تقدموا بالعديد من الشكاوى للنائب العام والجهات المُختصة دون أي استجابة.

 

*بعد 26 يومًا من الإخفاء القسري.. “أحمد ناصف” في بيته

بعد 26 يوما من الإخفاء القسري دون اتهام، أطلق الأمن الوطني للانقلاب بالزقازيق سراح “أحمد حسيني ناصف”، الطالب بالفرقة الرابعة بكلية الهندسة جامعة الزقازيق، والمتحدث السابق باسم حركة “طلاب ضد الانقلاب”، وذلك بعد أن عاودت قوات الأمن بمركز شرطة فاقوس إخفاء مكان احتجازه، عقب قرار النيابة في السابع والعشرين من شهر نوفمبر 2016، بإخلاء سبيله بتدابير احترازية.

يذكر أن الطالب تم اعتقاله، فجر الإثنين 3 أكتوبر 2016، وتم اقتياده إلى جهة غير معلومة، ليظل قيد الإخفاء القسري لمدة 12 يومًا، ليتم عرضه على نيابة شرق القاهرة، في 15 أكتوبر 2016، والتي قررت حبسه 15 يومًا على ذمة اتهامه بالانضمام إلى تنظيم “وكستونا”، وفي 27 نوفمبر 2016 قررت النيابة إخلاء سبيل الطالب بتدابير احترازية، وكان من المفترض إخلاء سبيله عقب الانتهاء من إجراءات إخلاء السبيل من مركز شرطة فاقوس بالشرقية، ولكن فوجئت أسرته بتغيبه عن الحضور أمام نيابة شرق القاهرة، في 12 ديسمبر 2016، بحسب ما كان مقررا له.

وتقدمت أسرة أحمد ناصف بالعديد من التليغرافات والبلاغات إلى وزير الداخلية والنائب العام للكشف عن مكان احتجاز نجلها وإخلاء سبيله، وأضافت أنها تحمّل مأمور مركز شرطة فاقوس ورئيس المباحث ومدير أمن الشرقية ووزير الداخلية المسئولية الكاملة عن سلامة نجلها النفسية والجسدية، خاصة بعد أن وردت إليهم أنباء عن تواجده داخل الأمن الوطني بمحافظة الزقازيق وتعرضه للتعذيب البدني والنفسي.

 

*وزارة الأوقاف : أعددنا قوائم بـ«خطب الجمعة» لـ5 سنوات مقبلة

قالت وزارة الأوقاف إنها انتهت من إعداد قوائم موضوعات الخطب، وسيتم توزيعها على الخطتين قصيرة المدى، وتشمل 54 موضوعًا للعام الأول، ومتوسطة المدى وتشمل 270 موضوعًا لمدة خمس سنوات، وإرسالها متكاملة لأعضاء اللجنة لوضع لمساتهم وملاحظاتهم الأخيرة عليها. وأضاف بيان للوزارة، اليوم الخميس، أن اللجان العلمية تبدأ بعد ذلك في كتابة الموضوعات بمشاركة نخبة من خيرة الأساتذة من علماء الدين والنفس والاجتماع، وطرح الخطة قريبًا على موقع الوزارة لتلقي أي ملاحظات أو مقترحات بشأنها.

 وسيعقد اجتماع للجنة الرئيسية لمراجعة الخطة قبل رفعها متكاملة إلى رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي. وأضافت الأوقاف أن موضوعات الخطب شملت 13 محورًا؛ هي الأخلاق، والقيم الوطنية، وقضايا التطرف والإرهاب، والعمل والإنتاج، والمعاملات، وبناء الأسرة، والشباب، والمرأة، ودور ذوي الاحتياجات الخاصة في بناء المجتمع، والتعليم والتثقيف والتربية، والإيمانيات، والمناسبات الدينية، والقضايا العامة

وأشار البيان إلى أنه في حالة المستجدات والحوادث والظروف الطارئة سيتم تخصيص الجزء الثانى من الخطبة لمعالجتها، في حدود ما تقتضيه وتحتمه طبيعة كل ظرف على حدة، كما سيتم معالجة هذه المستجدات والقضايا الطارئة أيضًا من خلال الندوات والدروس والقوافل المتنوعة

 

*جهات سيادية” تشيع بدء توريد القصب لإرغام المزارعين على أسعار السيسي

يعلم الجميع أن أزمة امتناع المزارعين عن توريد قصب السكر بات يشرف عليها جهات “سيادية”، تحاول جاهدة إثناء الفلاحين عن وحدتهم للمطالبة بأسعار مناسبة لارتفاع أسعار السكر، حيث يحاول الفلاحون رفع سعر الطن من 450 جنيها- السعر الذي حددته وزارة اللواء محمد علي مصيلحي الشهيرة بـ”التموين”- إلى 800 جنيه على الأقل خلال فترة التوريد الممتدة من 1 يناير إلى 25 مايو.

وذكرت بعض صفحات “السيادية” ولجانها الإلكترونية الموجهة من الشئون المعنوية، أن السيارات الكبيرة “التريلات” تنتظر أمام مصانع السكر، ومنها مصنع السكر بكوم أمبو بأسوان، وأن عمال المصنع وموظفيه نحروا الذبائح استبشارا بالمحصول الوفير وباقتراب استخراج السكر!.

9 جنيهات

وحذر وزير “التموين” الانقلابي من أن رفع سعر التوريد سوف يرفع سعر السكر رسميا إلى 9 جنيهات، في حين حدده في قرار سابق، خلال الشهر الماضي، لدى تجار التجزئة والبقالات بـ13 جنيها.

وأعلن محمد عبده، مدير مصنع كوم أمبو، عن أن المصنع احتفل ببدء عمليات توريد القصب من المزارعين، لافتا إلى أن المصنع استقبل نحو 60 طن قصب منذ بدء عمليات التوريد، أمس الأول، وأن برلمان العسكر وافق على رفع سعر طن القصب من 450 إلى 620 جنيها، وإنهاء أزمة رفض المزارعين توريد المحصول للمصانع.

الصعيد وبحري

وقررت جمعية منتجي القصب بأسوان وقف توريد محصول القصب إلى مصنعي السكر بكوم أمبو وإدفو، حيث قال محمد هويدي، عضو الجمعية العامة لمنتجي القصب: “اتخذنا قرارا بوقف توريد المحصول لحين رفع سعر التوريد للطن لنحو ألف جنيه“.

وقال “هويدي”: إن الزيادة التي نطالب بها أصبحت مطلب جميع مزارعي القصب فى مصر؛ للأعباء الكبيرة التي يتحملها المزارع، بدءًا من يوميات العمالة التي ارتفعت من 50 إلى 100 جنيه، وارتفاع أسعار الأسمدة من 90 – 180 جنيها، إضافة إلى ارتفاع تكلفة أعمال النقل وكسر وشحن القصب.

وطالب أحمد سيد عبد العظيم، عضو جمعية قصب السكر بأسوان، عبد الفتاح السيسي بالتدخل لرفع شأن الفلاح حتى لا يهجر زراعة القصب، وتحدث أزمة كبيرة في زراعة المحصول الاستراتيجي الأول في مصر، لافتا إلى أنهم يتعرضون لظلم بيِّن في ظل توريد القصب للمستهلك بـ7 آلاف و200 جنيه، رغم استلامه من الفلاح البسيط بـ550 جنيها. وأشار “عبد العظيم” إلى أن الحكومة وافقت مؤخرا على رفع سعر توريد طن الأرز لمزارعي الوجه البحري إلى 4 آلاف جنيه، مطالبا بالمساواة.

محال العصير

وقال عاطف محمود العارف، أحد مزارعي القصب: إن التكلفة المالية لزراعة فدان القصب تصل إلى 21 ألف جنيه، مشددا على أنه قد يضطر إلى بيع محصول العام الحالي لمحال بيع عصير القصب بمختلف محافظات الصعيد، “عصارات القصب هتشتريه بأكثر من الحكومة“.

وأعلن المزارعون فى محافظات أسوان والأقصر وقنا وسوهاج والمنيا، عن رفضهم بدء جنى المحصول فى ظل أسعار التوريد الحالية التى حددتها وزارة التموين مؤخرا عند 500 جنيه، بدلا من 400 جنيه، كما أن بعض عصارات القصب، المنتجة للعسل الأسود بمحافظات الصعيد، عرضت شراء المحصول من المزارعين بنحو 30 ألف جنيه للفدان، بنحو 750 جنيها للطن، حيث إن تكلفة الفدان تتجاوز 23 ألف جنيه، مقابل 20 ألف جنيه تمثل سعر توريده الحالى للحكومة، على اعتبار أن إنتاجية الفدان تصل فى المتوسط إلى 40 طنا، بحسب منتجي القصب.

إيد واحدة

وأمام ضغوط المخابرات الحربية “السيادية”، قال الشافعى الطاهر، أمين صندوق جمعية منتجى القصب فى الأقصر: إنها عقدت مؤتمرا جماهيريا، أمس الأول، حضره مئات من مزارعى القصب، وتم الاتفاق خلاله على عدم التوريد فى ظل الأسعار الحالية.

وتابع “فى حال تعنت الحكومة وتمسكها بسعر التوريد الحالى، ستتوقف كامل المصانع المنتجة للسكر من القصب عن العمل؛ لأننا لن نورد المحصول“.

وأوضح أنه تم رفع مذكرة بمطالب المزارعين لكل من السيسي، ورئيس مجلس الوزراء، ووزيرى الزراعة والتموين، لسرعة تحريك سعر توريد القصب لـ800 جنيه، بدلا من 500 حاليا.

وقال محمد محمود علي: “مش المفروض يبقى فيه سعر موحد للطن ولا هما وخدينا بالتدريج من أسوان إلى قنا؟ يعنى قصب أسوان سكره ممتاز، والأقصر جيد جدا، وقنا جيد؟ وحدوا كلمتكم حتى تنالوا مطالبكم“.

 

*بعد تصفيته.. إلغاء عزاء “وائل شلبي” بأوامر عليا!

كشف مصدر مسئول بمجلس الدولة عن إلغاء عزاء وائل شلبي، الأمين العام السابق لمجلس الدولة، الذي تمت تصفيته داخل محبسه بعد إلقاء القبض عليه بيومين، والذي كان من المقرر إقامته، اليوم الخميس، بمسجد عمر مكرم.

وقال المصدر، في تصريحات صحفية، إن المجلس الخاص بمجلس الدولة، أعلى سلطة إدارية بالمجلس، اجتمع وقرر إلغاء العزاء، وتم إخطار وزارة الأوقاف بقرار إلغاء العزاء بمسجد عمر مكرم، مشيرا إلى أن جهات أمنية طلبت إلغاء العزاء لظروف أمنية؛ خشية أن تندس عناصر مخربة للعزاء وتحوله إلى مظاهرة!.

وكانت رواية نظام الانقلاب بانتحار شلبي داخل محبسه، قد أثارت موجة واسعة من السخرية بالشارع المصري وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، لدرجة تشكيك بعض الأذرع الإعلامية للانقلاب في تلك الرواية.

 

*كلسون” السيسي يتحول إلى قضية دولية: هجوم على”سي إن إن” بعد سخريتها وبلاغ ضد أم بي سي مصر

تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك وتويتر» مع فيديو فاطمة كشري، كومبارس، الذي طالبت فيه السيسي بارتداء «كلسون»، سروال لصيق بالجسم يرتديه الرجال تحت البنطلون للتدفئة من البرد في الشتاء. وتسبب طلب فاطمة كشري، الذي وجهته عبر إحدى القنوات الفضائية، في سخرية رواد مواقع التواصل الاجتماعي، ودشن النشطاء هاشتاغ «البس كلسونك يا سيسي» والذي يعد الأكثر تداولاً على مواقع التواصل الاجتماعي.

وعلق عباس حسن علي: «عاوزة الرئيس يلبس كلاسين تحت البناطيل.. أنا أقسم بالله مش مصدق نفسي… الجملة دي متقلتش لأي رئيس في أي مكان في العالم على مر العصور». ورد ناشط آخر «أنه لم يجرؤ أحد أن يطلب من مبارك مثل هذا الطلب «. وفق ما أوردته “القدس العربي”.

واوردت شبكة سي إن إن العالمية، تقريرا كاملا عن الواقعة ساخرة من مستوى الحوار بين «السيسي» ومؤيديه. وقالت السي إن إن في تقريرها، «إنها تكن كامل الاحترام للكومبارس المصرية، فاطمة كشري، لكن ما تحدثت عنه على الفضائية المصرية يكشف حجم تفكير مؤيدي النظام، وكل ما يتلخص عندهم، ونظرتهم إلى «السيسي» الذي فشل على جميع الأصعدة، ويحاول تصوير نفسه أنه القائد المنقذ للمصريين»، مشيرة الشبكة في تقريرها، أنه حالم، فغضب المصريين أصبح بركانا قد ينفجر في وجهه بأي لحظة».

وأكملت الشبكة سخريتها من «الكلسون» وقالت إن عليه أن يرتدي شيئًا أقوى من ذلك حتى يحميه من الشعب المصري وغضبه، الذي تبع غلاء الأسعار والتضخم، بجانب الانهيار الاقتصادي في البلاد.

وعلى الجانب الآخر، شن الدكتور خالد رفعت ـ أستاذ في جامعة قناة السويس ـ (وهو أحد مؤيدي النظام) هجوما شرسا على فضائية إم بي سي، وانتقد تخصيص شبكة سي إن إن مساحة كبيرة عبر فضائيتها لتقرير يسخر من «السيسي»، متهمًا فضائية إم بي سي بالتعمد لإحراج السيسي عالميًا وفق الصحيفة

وقال «رفعت» في تدوينة: «مين فاطمة كشري بقى؟.. ممثلة كومبارس درجة 17 أول مرة أسمع عنها النهاردة… مش عشان عملت حاجة رهيبة… لأ لأنها طلبت من السيسي على الهواء في قناة mbc مصر إنه يلبس كلاسين تحت الهدوم عشان البرد لأننا محتاجين له».

وأضاف: «تصوروا بقى الـ CNN عاملة تقرير عن اللقاء؟.. آه السي إن إن أكبر شبكة إخبارية في الكون عاملة تقرير عن فاطمة كشري.. وطبعًا بكرة حنلاقي الواشنطن بوست والغارديان بيكملوا مسيرة التشويه».

وقد تقدم سمير صبري المحامي، بتقديم ببلاغ للنائب العام، ضد قناة «إم بي سي مصر 2»، لاستضافتها الفنانة الكومبارس «فاطمة كشرى» حيث تعمدت الإساءة للرئيس السيسي ولمصر.

وقال انه «من الواضح أن القناة المبلغ ضدها تعمدت استضافة هذة السيدة للإساءة للرئيس عبد الفتاح السيسي، وللدولة المصرية، ولا يجوز للقناة أن تتعلل بعدم تمكنها من منع بث هذة الإساءة».

وتابع «حيث من المعروف لأي ضيف يظهر في التلفزيون، أن هناك تأخير من 3 إلى 5 ثوان بين التسجيل في الاستوديو والإذاعة على الهواء، وده عشان يقدر الكنترول يحذف أو يمنع الصوت عن أي شتيمة، أو تطاول، فما بالك بالتطاول على رئيس الدولة بل وتعمد الإساءة للدولة نفسها، خاصة إذا أخذ في الاعتبار أن هذة القناة ذاتها تتعمد إذاعة الإساءات لمصر في برنامج أبو حفيظة، ومن قبلها باسم يوسف». فيما قدم صبري، تأييدًا لبلاغه، حافظة مستندات تحوي على إسطوانة مدمجة مسجل عليها حلقة البرنامج.

 

*أمريكا تخصص 5 مليون دولار مكافأة لمن يدلى بمعلومات عن إبراهيم البنا

كانت الخارجية الأمريكية قد أعلنت مؤخرا بفرض عقوبات على إبراهيم البنا وأدرجت أسمه ضمن قائمة تحتوى على أسماء “الإرهابيين” على مستوى العالم. كما خصصت مبلغ ضخم وصل إلى خمسة مليون دولار لمن يعطى أى معلومة حقيقية عن إبراهيم البنا تساعد أمريكا فى القبض عليه. كما أعلنت أن إبراهيم البنا هو عضو هام جدا فى تنظيم القاعدة حيث يعتبر هو المسئول الأمنى الخاص بها والذى يمد أعضائها بمعلومات العسكرية.

إبراهيم البنا  كان أحد التنظيم الجهادى ” الجهاد وطلائع الفتح” وهرب من مصر متجها إلى اليمن ولم تتمكن الشرطة المصرية من القبض عليه بعد محاولة منه لإغتيال عاطف صدقى رئيس الوزراء . وخصصت واشنطن هذه المكافأه المالية الكبيرة لمن يستطيع أن يعطى أى معلومات عن مكانه وذلك لأن له دور كبير فى تدريب أفراد التنظيم.

 

*حكومة الانقلاب تستورد لحومًا و”كرشة” من أيرلندا

أكدت وزارة الزراعة الأيرلندية توصلها إلى اتفاق مع حكومة الانقلاب في مصر، بشأن تصدير لحوم البقر ومخلفات اللحوم، والتي يطلق عليها المصريون كرشة”، وهي أحشاء الحيوان.

وبحسب صحيفة “إندبندنت” الأيرلندية، اليوم الخميس، فإن الاتفاق ينص على موافقة 5 مصانع أيرلندية على البدء في التصدير إلى مصر بمجرد انتهاء الترتيبات التقنية اللازمة.

وأشارت إلى أن مصر كانت من أكبر أسواق اللحوم الأيرلندية قبل حظرها استيراد لحوم الاتحاد الأوروبي أواخر تسعينيات القرن الماضي، على خلفية مرض جنون البقر.

ووفقًا للصحيفة، فإن الاتفاق جاء بعد افتتاح السوق المصرية أمام الماشية الأيرلندية، في فبراير 2016، بعد زيارة تفقدية لأيرلندا أجرتها وزارة الزراعة بحكومة الانقلاب.

ويشمل اتفاق، اليوم، أيضًا الموافقة على استيراد أحشاء البقر، وموافقة محدودة على بعض أنواع منتجات لحوم الضأن.

وأعرب وزير الزراعة الأيرلندي “مايكل كريد” عن سعادته إزاء إعادة افتتاح السوق المصرية أمام لحوم البقر الأيرلندية.

هذا وقد وصلت أسعار اللحوم إلى مستويات قياسية في مصر، وبلغت ما بين 100 إلى 160 جنيها للكيلو الواحد، وسط حالة استياء واسع بين المواطنين.

 

*مفارقات في مصر.. ارتفاع الدين المحلي والاحتياطى الأجنبي في آن واحد

كشف البنك المركزي المصري – الخميس- عن أحدث بياناته والتي تتعلق بالدين المحلي، الذي سجل ارتفاعا بنحو 22% ليصل إلى 2.758 تريليون جنيه أى ما يوازي “152.3 مليار دولار”، بالمقارنة مع نحو 2.259 تريليون جنيه كانت قد سجلت بالربع المقابل من العام المالي 2015-2016.

فى نفس التوقيت أعلن البنك المركزي عن ارتفاع احتياطي النقد الأجنبي لنحو 24.265 مليار دولار، ليرتفع بنحو 1.207 مليار دولار،  الأمر الذي يعد مفارقه محيرة، ففي الوقت الذي يسجل فيه الدين المحلي أعلى مستوياته، يسجل احتياطى النقد الأجنبي إرتفاعا.

وأرجع المحللون الماليون زيادة رصيد احتياطي النقد الأجنبي، لزيادة تدفقات المحافظ الأجنبية بالبورصة المصرية مؤخرا، خاصة منذ بداية التعويم حيث شهدت البورصة نشاطا ملحوظا في الشراء من تجاه الأجانب وكسرت حاجز الـ 12 ألف نقطة.

وأضاف البنك المركزي، أن الدين الخارجي لمصر زاد بنسبة 30% خلال الربع الأول فقط من العام المالي 2016 – 2017 أي في الفترة من “يوليو – أغسطس – سبتمبر” 2016، حيث زاد إجمالي الدين الخارجي للبلاد من نحو 46.148 مليار دولار إلى نحو 60.153 مليار دولار.

وكان آخر ما سجله الاحتياطى الأجنبي بمصر نحو 23.058 مليار دولار في نهاية نوفمبر 2016،

وبدأت مصر سياسه تحرير سعر الصرف التعويم” منذ نوفمبر 2016، بهدف جذب الاستثمارات الأجنبية والقضاء على السوق السوداء ليصل سعر الدولار لنحو 18.11 جنيه.

تواصل المسيرات بالقاهرة والمحافظات تدعو للحشد لمظاهرات “حق الغلابة”.. الخميس 10 نوفمبر.. الشلل يضرب الحياة بمصر

تواصل المسيرات والشلل يضرب الحياة بمصر

تواصل المسيرات والشلل يضرب الحياة بمصر

ثورة الغلابة1

تواصل المسيرات بالقاهرة والمحافظات تدعو للحشد لمظاهرات “حق الغلابة.. الخميس 10 نوفمبر.. الشلل يضرب الحياة بمصر

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*تشديدات أمنية مكثفة بمحيط سجون طرة

يشهد كوبري شمال طرة، الذي يربط كورنيش النيل بطريق الأتوستراد مرورا بسور سجون طرة بكورنيش النيل ومنطقة شق الثعبان، تشديدات أمنية مكثفة.

وقامت الإدارة العامة للأمن العام بإعداد وتجهيز كاميرات المراقبة الإلكترونية التي تم وضعها أعلى أعمدة الإنارة والهياكل المعدنية الموجودة عند مداخل ومخارج الكوبري وأسوار سجون طرة تزامنا مع دعوات الإخوان للتظاهر اليوم.

وتم تجهيز الأكمنة الثابتة والمتحركة بمحيط السجون مع إنارة جميع أعمدة كهرباء السجون؛ لرصد أي مخالفات مرورية بالطرق والشوارع المحيطة بالسجون ومتابعة حركة السيارات بكافة المحاور؛ لمنع أي تكدسات أو معوقات مرورية، وبدورهم قام خبراء المفرقعات بتمشيط وفحص لكافة أسوار السجن وطول الكوبري تحسبا لوجود أي أجسام غريبة وسط انتشار قوات الأمن.

كما تم فحص أي سيارات متروكة أو في حالة انتظار خاطئ ومنع توقفها بمحيط السجون؛ لمنع وقوع أي أحداث طارئة وتستمر عمليات التمشيط على مدى اليوم، ويتم حاليا تفتيش جميع السيارات ومركبات التوك توك؛ لضمان عدم وجود أي مواد تستخدم للشغب.

 

*أبو لمونة” الاسم الحركي لــ “خالد صلاح”..وثيقة مسربة تفضح الإعلامي الشهير

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي ، وثيقة مسربة من جهاز مباحث أمن الدولة المصري والذي تغير اسمه عقب ثورة الخامس والعشرين من يناير ليصبح جهاز الأمن الوطني” والتابع لوزارة الداخلية

الوثيقة تثبت أن الإعلامي ورئيس تحرير جريدة “اليوم السابع” “خالد صلاح” يعمل كعميل سري للجهاز منذ 1999 أي في عهد الرئيس المخلوع “حسني مبارك” ويتقاضى راتبا شهريا ، واسمه الحركي طبقا للوثيقة هو أبو لمونة

الوثيقة أثارت سخرية واسعة على مواقع التواصل الإجتماعي ، واعتبرها نشطاء تقدم تفسيرا لأفعال الإعلامي الموالي للإنقلاب العسكري، وهجومه الحاد على المعارضين من خلال صحيفته اليوم السابع ، أو برنامجه الحواري على قناة النهار

 

 

*تواصل المسيرات بالقاهرة.. والمحافظات تدعو للحشد لمظاهرات “حق الغلابة

عشية انطلاق الدعوات لمظاهرات “حق الغلابة” شهدت القاهرة والمحافظات مسيرات ليلية يتقدمها شباب الثورة، مطالبين للحشد لمظاهرات الغد المطالبة برحيل السيسى عدو الغلابة والعدالة، وعودة المسار الديمقراطى، والقصاص لدماء الشهداء، ومحاكمة كل المتورطين فى جرائم بحق مصر وشعبها.

خرجت أبرز المظاهرات فى الجيزة من الهرم وناهيا والمنصورية، وفى الإسكندرية من باكوس، وفى الشرقية من أبوحماد والعاشر من رمضان ومنيا القمح وبلبيس، وفى بنى سويف من بنى حدير والواسطى، وفى شمال سيناء من بئر العبد، وفى كفر الشيخ من بلطيم تهتف بالحرية وتندد بتصاعد الجرائم والانتهاكات وغلاء الأسعار، وسط تفاعل ومشاركة واسعة من عموم الأهالى.. مؤكدين النزول يوم غد الجمعة فيما يعرف بثورة الغلابة لإنقاذ البلاد.

الثوار الذين ألهب حماسهم الهتافات المؤكدة على تواصل النضال حتى تحقيق جميع أهداف الثورة فى العيش والحرية والكرامة الإنسانية، وأكدوا أن جرائم الانقلاب تزيدهم إصرارا على طريق النضال حتى عودة جميع الحقوق المغتصبة ومكتسبات ثورة 25 يناير.

الهرم فى الجيزة http://bambuser.com/v/6525138
ناهيا فى الجيزة http://bambuser.com/v/6525153
المنصورية بالجيزة http://bambuser.com/v/6525150

باكوس بالإسكندرية http://bambuser.com/v/6525147
بئر العبد شمال سيناء http://bambuser.com/v/6525060

العاشر من رمضان فى الشرقية http://bambuser.com/v/6525137
أبوحماد http://bambuser.com/v/6525091

بنى حدير ببنى سويف http://bambuser.com/v/6525132
ميدوم الواسطى بنى سويف http://bambuser.com/v/6525122

 

* عسكر الانقلاب يعتقلون أهالي بئر العبد وينشرون الفوضى

شنت قوات العسكر في نظام الانقلاب اليوم الخميس، حملة مداهمات لبيوت السيناوية في شمال سيناء، خاصة في قرية النصر التابعة لمركز بئرالعبد، بالتزامن مع الدعوة للثورة ضد انتهاكات وجرائم نظام الانقلاب غدا الجمعة الموافق 11 من نوفمبر.
وقامت قوات العسكر بمداهمة جميع البيوت بيتا بيتا واعتقال جميع الرجال المتواجدين في منازلهم، ثم اتجهت الحملة لقرية نجيلة التابعة أيضا لمركز بئرالعبد وبدأت في المداهمات والاعتقالات كما حدث بقرية النصر، فضلا عن إهانة النساء وإثارة الرعب بينهن وبين أطفالهن.
يأتي ذلك في الوقت الذي انتشرت قوات وسيارات تابعة لجيش الانقلاب، في ميدان التحرير والشوارع المحيطة به.
يأتي هذا الانتشار على وقع حملة اعتقالات مسعورة تشنها مليشيات الانقلاب بمختلف محافظات الجمهورية، في محاولة يائسة لإجهاض الحراك الثوري في 11 نوفمبر؛ خاصة في ظل مخاوف من مشاركة شعبية واسعة في تلك الفعاليات، لا سيما أنها تتزامن مع قرارات نظام الانقلاب بتعويم الجنية وزيادة أسعار الوقود؛ الأمر الذي تسبب في ارتفاع أسعار كافة السلع بالسوق المحلية، وفاقم من الأزمات المعيشية والاقتصادية.
ولم يقتصر رعب الانقلابيين عند حد الانتشار الأمني وحملات الاعتقال، بل تعداه إلى قيام مخابرات السيسي والشئون المعنوية بالقوات المسلحة بإنشاء صفحة تحمل اسم “ثورة الغلابة” للترويج لإلغاء فعاليات الجمعة المقبلة؛ الأمر الذي نفتة حركة “غلابة”، أحد أبرز الحركات الداعية لمظاهرات 11-11، حيث أكدت أن الصفحة والمواقع الإلكترونية التي تروج لإلغاء المظاهرات مخابراتية“.

 

 *فتحي محمد إسماعيل”.. شهيد جديد بسجون الانقلاب بالشرقية

ارتقى المعتقل فتحي محمد إسماعيل، شهيدا، مساء الأربعاء، داخل سجن الزقازيق العمومي الذي تم ترحيله إليه منذ أيام من مركز منيا القمح بعد تدهور حالته الصحية ومعاناته من العديد من الأمراض، ومنها: ضيق التنفس وحساسية الصدر.

وتسبب الإهمال الطبي المتعمد من إدارة السجن في وفاته عقب منع إدخال الأدوية اللازمة له، أو عرضه على أطباء متخصصين لإنقاذه، أو نقله للمستشفى ليظل في صراع مع المرض حتى فاضت روحه.

تم نقل جثمان الشهيد إلى مشرحة مستشفى الأحرار في انتظار تصريح الدفن والإجراءات القانونية.

ولم يكن الشهيد فتحي هو الأول الذي يتم قتله بالإهمال الطبي في سجن الزقازيق العمومي، بل سبقه عضو مجلس الشعب وأمين حزب الحرية والعدالة السابق بالشرقية الشهيد الدكتور فريد إسماعيل

 

 

* الرعب يسيطر: أوقاف الانقلاب قررت إغلاق جميع مساجد الجمهورية بعد صلاة العشاء اليوم

أعلنت وزارة أوقاف الانقلاب، إغلاق مساجدها فى جميع محافظات الجمهورية وعددها 120 ألف مسجد عقب صلاة العشاء، اليوم الخميس، خوفا من تظاهرات غدا الجمعة التي عرفت في الاعلام باسم “ثورة الغلابة“.
وزعمت الوزارة الانقلابية أن ذلك الأجراء يأتي تحسبا لاستغلال ما أسمتها الجماعات الإرهابية” لها فى مهاجمة قوات الشرطة بالتزامن مع دعوات 11/11.

الغريب في الأمر أن جميع مساجد الجمهورية تغلق بالفعل بعد صلاة العشاء منذ عدة سنوات.

 

* أهالي المُتهمين بـ حادث النائب العام المساعد: قُبض عليهم قبل الحادثة.. والاعتراف تحت التعذيب

ما يقرب من 100 متهم تعرض أغلبهم لفترات من الاختفاء القسري، وصل بعضها لـ 4 أشهر قبل وقوع حادثة مقتل النائب العام المساعد،  بحسب شهادات ذويهم.
قضية النائب العام المساعد”، هذا هو الاسم الذي عرفت به القضية رقم 724 لسنة 2016 حصر أمن دولة عليا، التي وقعت 30 سبتمبر 2016 بزرع متفجرات داخل سيارة ملاكي متوقفة بالقرب من فيلا زكريا عبد العزيز، النائب العام المساعد، ولتي بدأ المتهمون فيها الظهور منذ 2 فبراير الجاري،
اعتراف تحت التعذيب
في 25 سبتمبر، قبل وقوع الحادثة بخمسة أيام خرج محمد السعيد، 48 عاماً من منزله في الثالثة عصراً، متوجهاً إلي عمله، لكن هاتفه أغلق فجأة ولم يظهر مرة أخرى، حتي 2 نوفمبر الجاري، ليخضع في اليوم التالي للتحقيق في نيابة أمن الدولة ويُضع داخل سجن طرة شديد الحراسة 2.
لم تراه زوجته طوال تلك الفترة، أو منذ ظهوره، فوفقا لحديثها : مازالت النيابة لم تعطهم تصريح بالزيارة فالقضية متهم فيها ما يقرب من 100، حُقق مع 32 متهما منهم فقط ولن يسمح بالزيارة قبل انتهاء التحقيقات، بحسب حديث المحامين لها.
في 4 نوفمبر فوجئت زوجته بفيديو من قبل وزاة الداخلية يحمل اعترافات من زوجها حول القضية المتهم فيها، لكنها تؤكد أن زوجها تعرض للتعذيب، وبدا واضحاً عليه للغاية، بكسر في أسنانه وجروح متفرقة في وجهه معلقة :”جوزي متبهدل جدا، حاسة أنه كبر 30 سنة“.
قدم المحامون طلبا بعرضه على الطب الشرعي، موضحة أنه خضع للكشف بالفعل وفي انتظار النتيجة، مشيرة إلى أنها لم تراه إلا خلال جلسة تجديد حبسه بالأمس أثناء خروجه من عربة الترحيلات لمبنى النيابة، لكنه لم يكن قادراً على المشي والحركة.
تؤكد أن معظم من ظهروا مع زوجها تعرضوا للتعذيب خلال فترات اختفائهم قسرياً والتي وصل بعضها لأربعة أشهر قبل الحادثة كان من بينهم “علي الفقي “.
اختفاء 4 أشهر
خضع علي الفقي ، لفترة اختفاء 131 يوماً “أربعة أشهر”، قبل وقوع الحادثة بشهرين، بعد القبض عليه من مطار القاهرة أثناء سفره لعمله في دبي، كان ذلك في 27 يونيو 2016.
توضح زوجته أنه اختفى بعد دخوله لمطار القاهرة لم تعلم شئيا عنه إلا حين ظهر في النيابة في 6 نوفمبر الجاري، خلال تلك الفترة تلقت زوجته العديد من الأنباء بوجوده في مناطق احتجاز متفرقة بالقاهرة لكنها جميعها أنكرت وجوده.
وتتابع: أن وضع زوجها ومن معهم في القضية صعب للغاية خاصة بعد إغلاق الزيارة ومنعهم منها ووضعهم في الحبس الانفرادي، فهي حتى الأن لا تعلم تفاصيل ما حدث معه وما تعرض له خلال تلك المدة.
عُرض على بنيابة أمن الدولة للمرة الأولى بملابس ممزقة وحافي القدمين، وفي المرة الثانية عٌرض بملابس السجن ولكنها كانت ممزقة أيضاً.
مصطفى مؤمن، المحامي، يوضح أن المتهيمن في القضية وصلوا إلى النيابة معصوبي العينين ومقيدة يديهم إلى خلف ظهورهم ولا ينتعلون شيئاً في أقدامهم لم ترفع الغمامة عن أعينهم إلا بعد حضور النيابة.
تتابع زوجة على :”بعد أكثر من 4 شهور حبس محروم من أنه يدخل له هدوم والجو برد، ممنوع يلبس هدوم نضيفة وحذاء في قدمه، ممنوع يخرج للنور ويشوف أهله وابنه، علي بيتحاكم في قضية ميعرفش أصلاً حصلت أمتي“.

 

* “#هننزل_11_11″ يتصدر تويتر قبيل ساعات من “ثورة الغلابة
تصدر هشتاج#هننزل_11_11قائمة الهشتاجات الاكثر تداولا علي موقع “تويتر” للتأكيد على المشاركة في فعاليات “ثورة الغلابة” يوم غد الجمعة.
وكتب خالد سويده: “القاهرة تحولت إلى ثكنه عسكرية هو السيسي مرعوب ولا ايه مش كان قايل انا مبخفش.. حد يفكره وينكد عليه“.
فيما كتبت زهرة الندى: “هنزل علشان مصر بلدنا اللى اهانها العسكر“.

وكتب محمد منصور: “عدم نزولك أو نزولك وانت خايف هيجرأهم أكتر علينك، انزل وانت بايع.. انزل وعينيك قوية ومش باقي على حاجة.. خلاص بقت حياة او موت“.

فيما كتب أحمد شلبي: “نازلين هنواجه من غير خوف والعين بالعين والبادى أظلم وإنسى إننا نرجع بكره تشوف ، فكرك بنخاف يبقى بتحلم.. مكملين“.

وكتب مصطفي ابن مصر: “هننزل عشان نجيب حقوقنا اللى العسكر اغتصبها ونهبها وذلنا بحجة انه هيحمينا وبعد كده سحلنا وقتل أصحابنا واغتصب بناتنا وحارب دينا“.

فيما كتب أحمد عبد الجواد: “هننزل بكرة عشان بلدنا.. عشان حريتنا.. عشان عرضنا وأرضنا.. الميادين تجمعنا.. ادعم ثورتك“.

 

* ذعر في “إعلام العسكر” قبيل ساعات من “ثورة الغلابة
سادت حالة من الذعر في وسائل الإعلام الانقلابية مع اقتراب موعد تظاهرات ثورة الغلابة”، التي تهدف إلى استعادة الوطن من عصابة العسكر.
وهدد تامر أمين، أحد الأذرع الإعلامية للانقلاب، من يشارك في تلك التظاهرات بالقتل، وقال خلال برنامجه على قناة “الحياة”: “الشرطة والجيش في انتظار اللى يقل عقله وينزل يزعزع الأمن والاستقرار“.
فيما هدد مصطفي بكري، أحد الأذرع الإعلامية والبرلمانية للانقلاب، المصريين الذين سيشاركون في تظاهرات الغد بـ”السحق”، قائلا، من خلال برنامجه على قناة “صدى البلد”: “اللي ضد مؤسسات الدولة ملوش مكان بينها وهنسحقه”، زاعما أن تظاهرات الغد تهدف إلى تحويل مصر إلى سوريا.

 

 *حركة الغلابة لم تؤجّل.. منسق الحركة ينفي إلغاء مظاهرات الجمعة في مصر ويعلن بداية التنسيق بين القوى المعارضة

نفت “حركة ثورة الغلابة” إلغاء دعوة النزول للتظاهر في 11/11 ظهر الجمعة، وذلك بعد تداول تقارير صحفية بأن الحركة ألغت التظاهر.
وقال المنسق العام والمتحدث الرسمي لحركة غلابة ياسر العمدة، إن الخبر الكاذب ظهر على موقع يحمل الاسم نفسه، يُعتقد أن الأمن اختلقه لـ”الشوشرة” على موقع الحركة الأصلي، “طلعوا بيان بأننا أجّلنا الحدث ليوم 8 ديسمبر/كانون الأول، وبعدين طلعوه على إعلامهم مع نفسهم، الصفحة تابعة للأمن، والإعلام يعمل بتوجيهات الأمن. وطبعاً عملنا التكذيب اللازم“.
وقال العمدة ، إن الحركة تواجه كل أنواع الاتهامات منذ تأسيسها في منتصف أغسطس/آب الماضي، قالوا إننا مخابرات، تبع الإخوان، مع الليبراليين، من جماعة عصام حجي، وكل شيء، كرروا في حقنا الاتهامات نفسها التي قالوها في حق ثوار ميدان التحرير في ثورة يناير”، على حد تعبيره.
وأكد ياسر العمدة أن الدعوة للتظاهر في 11/ 11 وصلت إلى معظم أنحاء مصر، وأن نسبة المتضامنين معها ترتفع إلى نحو 80? في أحدث استطلاعات للرأي أجرته الحركة في مصر، والذي أظهر أيضاً صعود نسبة الراغبين في النزول والمشاركة من نحو 20% في الاستطلاع الأول، إلى 40? قبل أيام.
وقال إن الحركة أجرت 10 استطلاعات على عينة من نحو 15 ألف مشارك.
وقال العمدة إن “الارتفاع في نسبة الراغبين في المشاركة طبيعي بعد القرارات الأخيرة بتعويم الجنيه ورفع الدعم عن المحروقات“.
واعتبر العمدة أن الدعوة حققت نجاحاً غير مسبوق بغض النظر عن نتيجتها العملية في المظاهرات، وهو أن “دعوتها وصلت إلى كل مكان في مصر دون الحاجة إلى دعم من الدولة على غرار ما حصلت عليه حركة تمرد، التي تفرغت كل مؤسسات الدولة لخدمتها، وثانياً لأنها وحّدت جميع فصائل مصر الثورية على التفكير المشترك والتنسيق، لأول مرة منذ الانقسام بشأن الإعلان الدستوري في مارس/آذار 2011″.
وقال العمدة إن كل فصائل ثورة يناير اتفقت على التنسيق ليوم 11/ 11 وما بعده، وهو الإنجاز الأكبر لحركة الغلابة، بغض النظر عما يحدث بعد ظهر الجمعة، تحت شعار: “استكمال ثورة يناير التي لم تحقق أهدافها، عيش، عدالة اجتماعية، وحرية، وكرامة إنسانية“.
وفي فيديو نشره على الصفحة ينفي فيه هذا البيان واتهم من أصدره أو تداوله بأنها تابع لجهات مخابراتية، حسب زعمه، أكد العمدة استمرار دعوات التظاهر يوم الجمعة التي دعت لها الحركة، اعتراضاً على غلاء الأسعار وتردي الأوضاع المعيشية للمواطنين.
ونشرت صحيفة اليوم السابع في تقارير لها -دون التأكد من صحتها- أن الحركة ألغت فعالياتها، بعد مرور ساعات من فوز ترامب برئاسة أميركا، إلى جانب الفشل الكبير، الذي لاقته الدعوة، وعدم القدرة على الحشد والتعبئة.
ويشار إلى أن المحرر، محمد أحمد طنطاوى، الذي كتب الخبر هو المراسل العسكري لصحيفة اليوم السابع.
ونبه ياسر العمدة، الداعي للمظاهرات، إلى توخي الحذر من أي بيانات وتصريحات تصدر من غير ذي صفة، مؤكداً أن أي بيانات أو تصريحات لا تصدر علي الصفحة الرسمية ومن خلال منسقها العام ومتحدثها الرسمي لا تعبر عن الحركة.

شاعر الثورة
ويلقب ياسر العمدة، أول الداعين لمظاهرات ثورة الغلابة، بشاعر الثورة وله العديد من القصائد الشعرية الثورية؛ منها: “كفاية، انتم مين، مستنى إيه… وغيرها من القصائد ضد ظلم الحكام الملهبة لمشاعر المواطنين“.
وذاع صيت ياسر العمدة خلال الفترة الأخيرة مع دعوته لما يسمى “ثورة الغلابة”، وأصبح اسمه متردداً بوسائل الإعلام وعلى الشبكات الاجتماعية.
اسمه الرسمي ياسر عبد الحليم، من محافظة الفيوم، والده كان عضواً بمجلس الشعب، قبل أن يكون سياسياً فهو شاعر، تربى في أسرة برلمانية حيث تولى والده عضوية مجلس الشعب لمدة 18 عاماً وشقيقه لمدة 13 عاماً.
وأسس العمدة حزب “ثوار التحرير” في فبراير/شباط 2011، وأحد الداعين لثورة يناير، ومن مصابي موقعة الجمل.
عارض ياسر العمدة جماعة الإخوان المسلمين كثيراً خلال فترة حكمهم، وعارض نظام 30 يونيو/حزيران.

صفحات مزيفة
وانتشرت في الفترة الأخيرة صفحات مزيفة باسم “ثورة الغلابة” أيضاً، بعضها يؤكد أن المظاهرات ليس هدفها ارتفاع الأسعار وإنما رحيل السيسي وعودة الدكتور مرسي، وبعضها يدعو المواطنين لحمل السلاح وإراقة الدماء، وهو ما نفاه ياسر العمدة، مؤكداً أن الصفحات المزيفة تابعة للمخابرات.
وفي منتصف أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، توقع الرئيس عبد الفتاح السيسي، في تصريحات صحفية، فشل دعوات “ثورة الغلابة”، المطالِبة برحيله.
وقال السيسي: “المصريون أكثر وعياً مما يتصور كل من يحاول أن يشكك أو يُسيء، لذا كل الجهود التي تُبذل من جانب هذه العناصر وأهل الشر مصيرها الفشل“.

 

*الشلل يضرب الحياة بمصر.. في انتظار مفاجآت 11/ 11

مع بدء الساعات الأولى من ليل الجمعة، 11 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، دخلت مصر في حالة من الشلل التام، بعد أن لزم ملايين المواطنين منازلهم، وتقرر خروج مظاهرات موزعة على مدار اليوم، تحمل عنوان ثورة الغلابة 11/11″، من قبل رافضين للانقلاب العسكري، وساخطين على تدهور الأوضاع العامة، وسط توقعات بحدوث مفاجآت كبيرة، وخروج مظاهرات حاشدة، لاسيما في المناطق الساخنة بالقاهرة والمحافظات، كحلوان، وميدان رمسيس، ومنطقة كرداسة.
وعلى الرغم من عدم إعلان الحكومة حظر التجول، أو فرض حالة الطوارئ بشكل رسمي، إلا أن الإجراءات التي اتخذتها السلطات الحكومية أدخلت البلاد في حالة من الجمود والشلل؛ إذ توقفت مؤسسات حكومية عدة عن العمل، خاصة البنوك والجامعات، وفُرضت حالة الطوارئ في المحافظات، وتم إغلاق ميدان التحرير، ومقاهي منطقة وسط القاهرة، وسط حملات واسعة من الاعتقالات للعشرات.
وشهد محرك البحث العالمي “جوجل” زيادة عمليات البحث من جانب المصريين حول فرض حظر التجوال” الجمعة، بالتزامن مع الدعوات للتظاهر في 11/ 11، وفق صحيفة “الوفد”، الجمعة.
ونشرت حركات سياسية عدة خرائط لأماكن خروج التظاهرات، أمام المولات والأسواق التجارية والمساجد وفي الميادين.
وتداول نشطاء بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، صورا لمنشورات تم توزيعها على المارة في أكثر من محافظة تحث المواطنين على المشاركة في التظاهرات.
وتلقى عدد من المواطنين رسائل “SMS” مجهولة المصدر، على هواتفهم المحمولة، تفيد بأن الحكومة قررت الجمعة 11/11، فرض حظر التجول بسائر المحافظات، منذ السابعة صباحا حتى السابعة مساء، لكن مصدرا حكوميا نفى صحة ذلك.
وكانت مظاهرات محدودة خرجت بميدان رمسيس، الاثنين، هتفت برحيل السيسي، لكن قوات الأمن فضت المظاهرة سريعا، وألقت القبض على سبعة من المشاركين بها.

غلق ميدان التحرير ومقاهي وسط القاهرة
وفي إطار الإجراءات الأمنية المشددة التي شملت الاستعانة بعربات مدرعة تخص الجيش، قامت قوات الأمن، مساء الخميس، بغلق البوابة الحديدية لشارع قصر العيني، بينما قامت بفتح الأخرى لمرور السيارات القادمة من الشارع إلى ميدان التحرير، تمهيدا لإغلاق الميدان في وقت لاحق، بعد أن انتقل إليه على عجل عدد من المدرعات، والعشرات من جنود الجيش والشرطة
وكثفت عناصر الأمن السرية تواجدها بالميدان والشوارع المحيطة به، وداخل محطات مترو الأنفاق، لمراقبة الأوضاع الأمنية، وتمشيط منطقة وسط القاهرة.
وعلى مستوى المقاهي، قال أحد العاملين بمقهى “الندوة الثقافية ” في باب اللوق، إن وزارة الداخلية أكدت عليهم إغلاق المقاهي يوم الجمعة.

المحافظات والإدارات الحكومية تعلن الطوارئ
وأعلنت إدارات حكومية عدة حالة الطوارئ، فيما رفعت المحافظات حالة الطوارئ للدرجة القصوى، في إطار قرار رئيس الوزراء، شريف إسماعيل، بتفعيل غرفة العمليات المركزية على مستوى الجمهورية، لمتابعة ورصد الأحداث في الشارع المصري.
وأعلنت وزارة الكهرباء حالة الطوارئ للدرجة القصوى في جميع شركات الإنتاج والنقل والتوزيع، خاصة في محطات الإنتاج ومحطات المحولات والتحكمات، تحسبا للمظاهرات.
وقررت الجامعات إلغاء محاضرات طلاب التعليم المفتوح المقرر لها الجمعة، وذلك لاعتبارات أمنية
وتلقت وزارة التعليم العالي والجامعات إخطارات للتأكيد على إلغاء أي فاعليات أو محاضرات، حفاظا على المنشآت الحيوية في الدولة.
وقررت الإدارات الجامعية رفع درجة الاستعدادات القصوى للأمن الإداري بكل الجامعات، ومنع الإجازات والراحات الأسبوعية؛ لتأمين الجامعات من الداخل، على أن تتولى الشرطة تأمين محيط الجامعات من الخارج.

انتشار أمني كثيف في القاهرة والمحافظات

وجابت دوريات مشتركة لقوات الشرطة والجيش شوارع مدن عدد من المحافظات.
وأكدت وزارة الداخلية أنها لن تسمح بخرق قانون التظاهر، وأنه سيتم التعامل بحسم وقوة مع التظاهر أو قطع الطرق أو تعطيل مصالح المواطنين أو اقتحام الميادين العامة على مستوى الجمهورية

حملة اعتقالات واسعة والتهمة “نية التظاهر
وبالتزامن مع الإجراءات الأمنية السابقة، ألقت الأجهزة الأمنية بالمحافظات القبض على العشرات؛ بحجة اعتزامهم المشاركة في التظاهر.
وأعلنت وزارة الداخلية ضبط 20 خلية تنتمي لتنظيمات عدة، أبرزها “حسم، وأجناد مصر، وولاية سيناء، والحراك المسلح”، مشيرة إلى أنها ضبطت خلية الأميرية، وتحفظت على خمسة من عناصرها، وتلاحق سبعة آخرين هاربين لتواصلهم مع داعش، وتجنيد الشباب للسفر لسوريا والعراق، وضبطت خلية سيناء التي حاولت تهريب أكثر من 260 بندقية آلية وتليسكوب لأرض الفيروز.
وفي الغربية، ألقت قوات الشرطة القبض على 15 من الداعين لتظاهرات الجمعة، في أثناء حملهم لافتات تطالب المواطنين بالمشاركة في “ثورة الغلابة“.
وفي إطار حملتها في صفوف أعضاء جماعة “الإخوان المسلمين”، بجميع محافظات الجمهورية، استباقا للتظاهرات، اعتقلت الشرطة نائبين سابقين بالفيوم، وخمسة بالدقهلية، اتهمتهم وزارة الداخلية في بيان لها بـ”إفشال جهود التنمية، فضلا عن آخرين من بني سويف وغيرها من المحافظات.
وتسربت أنباء عن إعداد قوات الشرطة قائمة بأسماء العشرات من المطلوب القبض عليهم بالتزامن مع التظاهر.
وفي محافظة المنيا بصعيد مصر، شنت مديرية أمن المنيا، حملة ألقت القبض على 11 من أنصار الرئيس محمد مرسي، بدعوى أنهم هاربون من أحكام قضائية بالمؤبد في قضايا اقتحامات وعنف.

إعلاميو السيسي يهددون المتظاهرين
ومن جهتهم، استمر إعلاميو السيسي في تهديد المصريين، وإخافتهم من النزول للتظاهر.
وقال تامر أمين لـمتظاهري 11/11 إن رجال الجيش والشرطة تنتظر من يريد التظاهر، وتخريب البلاد، وزعزعة الأمن والاستقرار، للقبض عليه.
وأضاف في برنامجه، “الحياة اليوم”، عبر فضائية “الحياة”: “مفيش مواطن مصري محترم، مهما كان مكوي بالغلاء.. عايز يهدم بلده.. النجدة موجودة، والبوليس موجود، علشان اللي يقل عقله، ويعمل حاجة ليها علاقة بتخريب البلاد“.
وفي السياق نفسه، قال عمرو أديب إن السيسي والحكومة والأجهزة السيادية قد اتخذت قرارات واضحة، خلال اجتماعهما منذ يومين، بالحسم أمام دعوات التظاهر يوم 11 نوفمبر.
وأضاف أديب في برنامج “كل يوم”، عبر فضائية “أون إي”، أن “يوم الجمعة ده مش ها يبقى فيه هزار، محدش ها يهزر فيه”، وفق وصفه.
وشدد على أن هناك دولة، ويجب أن تكمل، و”يعدّي أو مايعديش.. ماعندناش أي مشكلة“.
أما أحمد موسى، فاتهم جماعة الإخوان بأنها أطلقت “ثورة الغلابة” من أجل إثارة الرأي العام، مشيرا إلى أن عناصر الإخوان من الداخل والخارج يعملون عليها، وأن جميع مواقعهم الإخبارية تروج لها.
وزعم في برنامجه “على مسؤوليتي”، عبر فضائية “صدى البلد”، الأربعاء، أن الجماعة تستغل المواطنين من أجل إحداث الانقلاب على الدولة والرئيس السيسي”، بحسب تعبيره.

 

 

* حملة شحاتة دولية.. مصر تغرق في الديون ومخاوف على “السيادة

تعتزم وزارة المالية بدء الترويج لسندات دولارية بقيمة 2,5 مليار دولار في لندن وبروكسل ودبي نهاية الشهر الجاري، حسب تصريحات صحفية لمسئول كبير في وزارة المالية، طلب عدم نشر اسمه.
وأشار المسئول إلى أنه من المنتظر أن تدخل حصيلة هذا الطرح الدولاري للبلاد قبل نهاية العام الحالي.
كان وزير المالية في حكومة الانقلاب عمرو الجارحي، قال منذ يومين إن وزارة المالية حددت يوم 23 نوفمبر الجاري موعدا مؤقتا لبدء حملة ترويجية لطرح سندات دولارية في الأسواق الدولية بقيمة تتراوح بين 2 إلى 2.5 مليار دولار، ثم أعلنت الوزارة، في بيان اليوم الخميس، أنها أصدرت أمس سندات دولارية ببورصة أيرلندا بقيمة 4 مليارات دولار من خلال طرح خاص لصالح البنك المركزي المصري.
ويوضح محمد معيط، نائب وزير المالية لشئون الخزانة العامة، أن الـ4 مليارات دولار التي تم طرحها أمس في بورصة أيرلندا ليست بديلا عن السندات الدولارية المزمع طرحها في السوق العالمية.
وقال معيط “احنا ماشيين في خطتنا زي ما هي.. هانطرح سندات دولارية في طرح عام بقيمة 2.5 مليار دولار.. وهانبتدي الترويج لها نهاية الشهر الجاري“.
وقال مسئول المالية “طرحنا 4 مليارات دولار في بورصة أيرلندا وده كان طرح خاص.. هانطرح بقى طرح عام بقيمة 2.5 مليار دولار.. وحتى الآن احنا مستقرين على اننا نبتدي الترويج في لندن وبروكسل ودبي.. وإن شاء الله الحصيلة هاتدخل البلاد قبل نهاية 2016“.
كان أحمد كوجك، نائب وزير المالية، قال في سبتمبر الماضي، إنه من المتوقع أن تتراوح الفائدة على السندات الدولارية التي تعتزم مصر طرحها في الطرح العام بين 6 إلى 6,5“.
وأشار مسئول المالية إلى أن الهدف من الطرح الخاص للسندات الدولية، الذي قامت به المالية لصالح البنك المركزي، إلى جانب الطرح العام، هو دعم احتياطي النقد الأجنبي لدى البنك المركزي قبل نهاية العام الحالي. وتراجع صافي الاحتياطي الأجنبي إلى 19.041 مليار دولار في نهاية أكتوبر مقابل 19.591 مليار دولار في نهاية سبتمبر، حسب ما أعلنه المركزي منذ يومين.
وحسب بيان المالية اليوم، تم إصدار سندات بقيمة 1.360 مليار دولار في طرح خاص ببورصة أيرلندا بعائد سنوي قدره 4.62%، تُستحق في 10 ديسمبر  2017“.
كما أصدرت المالية سندات بقيمة 1.320 مليار دولار بعائد سنوي قدره 6.75%، تُستحق في 10 نوفمبر 2024، وأخرى بقيمة 1.320 مليار دولار بعائد سنوي قدره 7% تستحق في 10 نوفمبر 2028.
وكان مجلس الوزراء قد قرر في يناير 2015، العودة إلى أسواق الدين الدولية، بعد غياب أكثر من 4 سنوات عن هذه الأسواق، من خلال طرح سندات بقيمة 1.5 مليار دولار لمدة 10 سنوات.
وتم تسعير هذه السندات في يونيو 2015 بفائدة قدرها 5,875% نصف سنوية، وشهدت إقبالا قويا من المستثمرين وقتها.
ومنذ ذلك الوقت أرجأت مصر مرارا العودة إلى أسواق الدين الدولية.
وعزت مصر تأجيل العودة إلى سوق الدين إلى الاضطرابات العالمية الناجمة عن التباطؤ الاقتصادي في الصين والذي تسبب في نضوب السيولة المتاحة لديون الأسواق الناشئة.
كما أعلنت الحكومة المصرية، اليوم الخميس، حصولها على ستة مليارات دولار، عبر طرح سندات دولارية دولية بقيمة أربعة مليارات دولار، والحصول على قرض بقيمة ملياري دولار بضمان جزء من هذه السندات.
ويأتي ذلك عشية اجتماع صندوق النقد الدولي الذي ينتظر أن يقر اتفاقا مبدئياً وُقّع في أغسطس الماضي، لمنح مصر، التي تعاني من أزمة اقتصادية، قرضاً قيمته 12 مليار دولار على ثلاث سنوات.
وكان صندوق النقد الدولي طلب من مصر توفير ستة مليارات دولار لتمويل عجز الموازنة العامة للدولة وزيادة احتياطاتها من النقد الأجنبي التي انخفضت من 36 مليار دولار في عام 2011 إلى قرابة 19 مليار دولار حالياً، كشرط للموافقة النهائية على القرض.
وتبرز خطورة تلك السندات الدولية في ظل العحز غير المسبوق في الموازنة العامة للدولة، بجانب تجاوز الديون المصرية إلى 103%، إضافة لما تحويه الفوائد المرتفعة من مخاطر على الاقتصاد المصري، حيث ينعكس على أسعار المنتجات المصرية التي لا محال سترتفع بالمقارنة مع السلع العالمية، ما تفقد مصر القدرة على المنافسة.

 

* تفاصيل استحواذ الجيش على شركة “صلب مصر”

استحوذ جهاز الخدمة الوطنية التابع للجيش على 40% من مجموعة شركات «صلب مصر» مقابل 3.8 مليارات جنيه ترتفع إلى 82% بعد زيادة رأس المال مقابل سداد مديونية الشركة التى تزيد على 600 مليون دولار لتصل القيمة الإجمالية للصفقة إلى نحو 1.135 مليار دولار.
وحسب موقع “البورصة” المتخصص في الشأن الاقتصادي فقد تخارج رئيس شركة صلب مصر، جمال الجارحي، من الشركة بكامل حصته البالغة 40%، فيما احتفظ رفيق الضو المساهم اللبنانى بحصته الحالية البالغة 66% التي ستنخفض إلى 18% بعد قيام جهاز الخدمة الوطنية بزيادة رأسمال الشركة مقابل الديون.
وتمثل الصفقة أحدث توسعات الجيش في الاقتصاد المصري واقتحامه لمجالات جديدة لم يكن يعمل بها من قبل.
وتأتي الصفقة بعد تصريحاتعبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب في مؤتمر الشباب الذي عقد الشهر الماضي والتي أكد فيها أنه يتم العمل على إحداث توازنات فى الأسواق وقطاعات مثل الحديد والإسمنت، لكنه كان قد وعد في المؤتمر ذاته بـ”ألا ينافس الجيش القطاع الخاص“.
ووفقاً لتقرير سابق لصحيفة “واشنطن بوست” الأميركية، فإن الجيش المصري يسيطر على 60% من اقتصاد البلاد، لكن مصادر رسمية ترى أن النسبة أقل من ذلك بكثير.
وتوسعت القوات المسلحة على مدى العامين الماضيين في السيطرة الاقتصادية والاستحواذ على مشروعات طرق وطاقة وبنية تحتية وتولي مهام للسلع التموينية وبيع مواد غذائية.
والشركات التابعة للجيش معفية، من الضرائب والفوائد من إشراك المجندين في العمل وتبلغ الطاقة الإنتاجية لصلب مصر نحو 2.2 مليون طن وتعد ثاني أكبر طاقة إنتاجية بالسوق بعد مجموعة عز التي تملك نحو 5.8 ملايين طن، فيما تأتي مجموعة بشاي للصلب في المركز الثالث بـ2 مليون طن.
السيطرة على منظومة بطاقات التموين
وأسندت وزارة التخطيط في حكومة لانقلاب إلي وزارة الإنتاج الحربي، أمس الأربعاء 9 نوفمبر 2016، مسئولية إدارة وتشغيل وصيانة وتطوير منظومة البطاقات التموينية الذكية.
وقال بيان صادر عن حكومة الانقلاب، إنه تم توقيع برتوكول بين الطرفين، يهدف إلى تقديم أفضل الخدمات الممكنة للمواطنين في مجال تقديم الخدمات التموينية وصرف الخبز.
يأتي هذا في الوقت الذي يسعي فيه نظام الانقلاب إلى إلغاء بطاقات التموين لملايين المصريين، في إطار حربه على الفقراء والغلابة والتي ظهرت ملامحها جليا خلال الأيام الماضية بعد تعويم الجنيه وزيادة أسعار الوقود.

 

* انتفاضة الغلابة: “السيسي طلع عين أبونا والله

على بعد ساعات من جمعة 11/11 وثورة الغلابة ضد القهر والفقر، تداول نشطاء على مواقع الواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر فيه عدد من المصريين بعضهم كان مؤيدا للسيسي، لكنه الآن لا يستطيع الحصول على أدنى حقوقه، وهى السلع التموينية، ولكن هيهات لمن تنازل عن كرامته فى مقابل لقمة العيش، وتنازل عن دماء سالت فى الشوارع والميادين، فى أن يحصل على لقمة العيش المدعمة بعد ذلك.
حيث اشتكى عددٌ من المواطنين صعوبة المعيشة وغلاء الأسعار، مما اضطر بعضهم إلى القول :” فين السيسي اللي قال لأمي واختي انزلوا ارقصوا في الانتخابات”، وقال آخر:” جبنا السيسي يعنا.. طلع عين أبونا والله“.
وخرج بعض مؤيدى السيسى ليعلنوا عن ثورة جياع يوم 11/11؛ ليطالبوا بتوفير لقمة العيش، قائلين: “جبنا السيسى يعنا راح طلع عين أبونا“.

 

* ارتفاع أسعار الأرز بنسبة 48.5% والسكر 43.5%

شهدت أسعار الأرز بالسوق المحلية ارتفاعا بنسبة 48,5% والسكر بنسبة 43,5% خلال شهر أكتوبر 2016، مقارنة بالشهر نفسه من عام 2015.
وقال الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، فى بيان له، إن معدل التضخم فى شهر أكتوبر الماضى ارتفع بزيادة قدرها 1.8% عن شهر سبتمبر، مشيرا إلى أن معـدل التضخم السنـوي سجل (14,0%) لشهـر أكتوبر 2016 مقارنـة بشهر أكتوبر 2015
من جانبه أعلن البنك المركزي أن معدلات التضخم الأساسية فى مصر، وفقا لمؤشرات البنك على المستوى السنوي، ارتفعت إلى 15,72% فى شهر أكتوبر الماضى، مقابل 13,93% فى شهر سبتمبر السابق له.
وسجل التضخم الأساسى المعد من قبل البنك المركزي معدلا شهريا بلغ 2,81%، فى شهر أكتوبر الماضى، مقابل 1,39% فى شهر سبتمبر السابق له.

 

*صندوق النقد يرجح صرف 2.75 مليار دولار لمصر غداً

قال صندوق النقد الدولي، اليوم الخميس، إنه سيصرف لمصر شريحة أولى قدرها 2.75 مليار دولار، غدا الجمعة، إذا وافق مجلس الصندوق على برنامج لإقراض مصر 12 مليار دولار على مدى ثلاثة أعوام.

وقال المتحدث باسم الصندوق، جيري رايس، خلال إيجاز صحافي، إن تصويت مجلس الصندوق يأتي في الوقت الذي ستسهم فيه الصين والإمارات العربية المتحدة ومجموعة السبع في توفير تمويل ثنائي تصل قيمته إلى ستة مليارات دولار لبرنامج مصر.

وأضاف أن جزءا من التمويل يأتي عبر تمويل مصرفي من البنوك التجارية وإصدار سندات دولية.

ورأى رايس أن الأسبوع الأول من تحرير سعر الصرف في مصر “مر على نحو جيد”. وأعلنت الحكومة المصرية، في وقت سابق من اليوم، عن حصولها على ستة مليارات دولار، عبر طرح سندات دولية بقيمة أربعة مليارات دولار، إضافة إلى قرض بقيمة ملياري دولار بضمان جزء من هذه السندات.

واشترط صندوق النقد الدولي على مصر توفير 6 مليارات دولار لتمويل عجز الموازنة العامة للدولة وزيادة احتياطياتها من النقد الأجنبي التي انخفضت من 36 مليار دولار في عام 2011 إلى قرابة 19 مليار دولار حالياً، قبل الموافقة على منحها قرضا بقيمة 12 مليار دولار على مدى 3 أعوام.

 

 

*شركات السياحة: أسعار العمرة ترتفع 40% بعد تطبيق قرار الـ 2000 ريال

قال مقدمو الخدمات السياحية، إن فرض السعودية 2000 ريال على المعتمر الواحد للمرة الثانية سيرفع الأسعار 40% مقارنة بالفترة الماضية نتيجة لارتفاع التكلفة وزيادة رسوم تذاكر الطيران بعد تعويم الجنيه، موضحين أن استمرار  تطبيق القرار  سيؤدى لخراب بيوت أكثر من 1100 شركة تعمل بمجال السياحة الدينية.
وأصدرت المملكة العربية السعودية قرار  ملكيا  بزيادة الرسوم  فيما يتعلق بضريبة الخدمة وهي 83 ريال سعودى يطبق على معتمر قادم للملكة .
قال عماري عبد العظيم عماري، رئيس شعبة شركات السياحة باتحاد الغرف التجارية، إن المملكة العربية السعودية سستأثر  سلبا بتطبيق قرار بفرض 2000 ريال على المعتمرين للمرة الثانية في العام الواحد ، مشيرا إلي أن التأثير سيصل في انخفاض أعداد المعتمرين داخل الأراضي السعودية  ويأثر أيضا على حجوزات الفنادق داخل المملكة.
وأضاف أن قرار فرض الـ 2000 ريال سيؤدى لزيادة تكلفة برامج العمرة بنسبة تتراوح بين   30 إلي 40% متأثرة أيضا بتحرير سعر الصرف بالاضافة إلي ارتفاع أسعار تكلفة حجوزات الطيران  مشيرا إلي أن هناك عوائق تقف أمام الشركات منها تكلفة مشرفي رحلات العمرة .
وأكد على أن الشركات الحالية لم تقوم بتقديم برنامج واحد لصالح المعتمرين في الفترة الراهنة لتغير سعر الصرف وارتفاع التكاليف، مطالبا المملكة العربية السعودية بالعدول عن تطبيق القرار لحين تحسن الأوضاع الاقتصادية  لمصر.
من جانبه، وصف حسين عبد السلام عضو شعبة شركات السياحة باتحاد العام للغر ف التجارية، إ قرار فرض 2000 ريال على المعتمرين في الفترة الراهنة ، بمثابة خراب بيوت للشركات السياحة، موضحا أن أعداد الرحلات الشهرية من مصر ستنخفض بنحو 95% ، مشيرا إلي أن هناك أعداد  كبيرة من المواطنين قاموا بأداء العمرة ?كثرة من مرة .
وأضاف أن العديد من الشركات لا تعمل في الفوقت الحالي ولا تستطيع تقديم برامج محددة الأسعار في ظل ارتفاع سعر الريال السعودى بعد تعويم الجنيه و قيام الشركات برفع تذاكر الطيران، مطالبا  وزارة السياحة ومجلس النواب التدخل لمنع تطبيق القرار أو بإجراء مباحثات بين الطرفين تكون هدفها أرجاء القرار لحين تحسن أوضاع مصر الاقتصادية .
وأشار  إلي أن هناك تخوف من أكثر من 3 آلاف شركة من زيادة الرسوم  المفروضة من جانب المملكة العربية السعويدة بعد فرض 2000 ريال على المعتمر الواحد ، مشيرا إلي أن الشركات لا تريد إلغاء القرار بل أرجاءه لفترة معينة.
وفي سياق متصل،  قال عمرو صدقي، وكيل لجنة السياحة والطيران المدني بالبرلمان، إن اللجنة تبحث إصدار قرارت لتخطي المشاكل التي تواجه شركات السياحة، مؤكدًا أن مشكلة تأشيرات العمرة سيتم حلها من خلال التشاور مع المملكة لعمل استثناء لمصر.
وطالب صدقي، شركات السياحة على هامش المؤتمر المنعقد اليوم بالغرفة التجارية، تحت عنوان “متطلبات السياحة بين الحاضر والمستقبل وتدعيات الأزمة الراهنة بالسياحة الدينية”، بتأجيل العمرة لمدة ثلاثة أشهر، أسوة باتحاد الصناعيين والتجاريين،  لإعطاء فرصة للسعودية في مراجعة القرارات، مشيرًا إلى أنه تم التواصل  مع مجلس الوزراء والذي أكد على تفعيل التأشيرة الإلكترونية.
وعلى صعيد متصل، أكد أن القطاع السياحي يشهد انفراجة كبيرة في الوضع الحالي بعد ماشهده القطاع من عقبات نتيجة للظروف الإقتصادية التي مرت بها مصر خلال الفترة الماضية.
وأوضح صدقي إن المجلس طالب وزير السياحة بتفعيل منح التدريب السائقين والطلاب والعاملين وذلك لمن يرغب في الدخول في مجال السياحة من مصر والوطن العربي.
وتابع أن مجلس النواب يناقش مع وزارة الطيران تسعيرة تذاكر السفر عقب الزيادة الناتجة من تعويم الجنيه المصري وتحرير سعر العملة.
يذكر أن شعبة شركات السياحة بغرفة القاهرة التجارية عقدت اليوم  الخميس مؤتمرًا لمناقشة مطالب الشركات والمشكلات التي تعاني منها خلال الفترة الحالية ومقترحات الحلول المناسبة من وجهة نظر أصحاب القطاع.

 

 

*أبرز المحطات في علاقة الولايات المتحدة بالثورة المصرية

يتفاوت الـتأثير الأمريكي على القرار المصري في الأحداث الهامة، بين ما هو معلن وما هو غير معلن، ومُنذ انطلاق ثورة 25 يناير 2011، برز الدور الأمريكي في التأثير على القرار السياسي المصري في لحظات مصيرية خلال 5 أعوام من عمر الثورة .

(1) أمريكا وخطاب مبارك العاطفي
وأقول بكل صدق وبغض النظر عن الأحداث الراهن أني لم أكن أنتوي الترشح لفترة رئاسية جديدة
كلمات قالها الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك – في 1 فبراير – في خطابه الشهير، ولم تكن تلك الكلمات بمنأى عن التوجيه الأمريكي وفق ما تكشف لاحقا، ففي 31 يناير 2011 بعث الرئيس الأمريكي باراك أوباما السفير الأمريكي بالقاهرة آنذاك فرانك وزنر ، لتوجيه مبارك بأن يعلن عدم نيته للترشح لفترة رئاسية جديدة، وعن استعداده لإحداث انتقال سلمي للسلطة وفقا لما أوردته صحيفة واشنطن بوست.
ولكن يبدو أن إعلان مبارك قد بدأ متأخرًا بالنسبة للتظاهرات المتصاعدة في الشوارع والإدارة الأمريكية، بحسب وزيرة الخارجية الأمريكية آنذاك هيلاري كلينتون التي قالت في كتابها “خيارات صعبة” بأن الإدارة الامريكية أصبحت أمام خيار الإعلان عن مطالبة مبارك بالرحيل “الفوري” لمواكبة تحرك المحتجين في الشارع، وهو قرار لم يكن على هوى كلينتون والسفير الأمريكي اللذين أعربا عن قلقهما من تلك الخطوة، وفضلت كلينتون أن يُحدث مبارك تغير تدريجي في السلطة، وحذرت أوباما بألا يطالب بتلك الخطوة؛ لأن القوى المنظمة على الأرض في مصر عقب رحيل مبارك ستتمثل في جماعة الإخوان المسلمين والجيش.
كان يجب علينا مواصلة الحديث مع مبارك لإحداث تغيير تدريجي في السلطة بدلًا من أن نطالبه بالرحيل عن الحكومة ومصر، بدون وجود استراتيجية لما سيحدث بعد ذلك، نحن كنا في حاجة إلى بناء مسار مسئول للاستقرار وللتطور، لا لثورة
هكذا أجاب “فرانك وزنر” عندما سئل ماذا لو كان استمر الحديث مع مبارك حول تغير تدريجي للسلطة، موضحًا ميله للتغيير التدريجي عن التغيير بـ”الثورة”.

(2)دور “غير معلن” ولكنه أكثر وضوحًا!
السفيرة الأمريكية آن باترسون عرضت علينا العدد الذي نريد من الوزارات لقبول محمد البرادعي رئيسًا للوزراء، ولكننا رفضنا

هكذا يتحدث أشرف ثابت – القيادي بحزب النور – عن الاستعدادت لتشكيل وزارة ما بعد بيان 3 يوليو 2013، وبذلك يظهر الدور الأمريكي في التأثير على المشهد السياسي، وتشكيل ورسم قياداته على لسان قيادي من حزب شارك في بيان 3 يوليو، ودعم خارطة الطريق، وليس من معارضي البيان وهذا يجعل من الدور الأمريكي أكثر وضوحًا وإن لم تكن تلك الواقعة معلنة، وكانت أقرب لحديث الغرف المغلقة”.
وعلى المستوى الرسمي، فقد أعرب الرئيس الأمريكي باراك أوباما بعد ساعات من بيان 3 يوليو – عن قلقه “العميق لقرار القوات المسلحة المصرية عزل الرئيس مرسي وتعليق الدستور المصري“، وطالب أوباما الجيش بـ”تفادي أي اعتقالات تعسية للرئيس مرسي وأنصاره التحرك بسرعة وبروح المسئولية لإعادة السلطة كاملة إلى حكومة مدنية منتخبة ديمقراطيا في أقرب وقت ممكن، من خلال عملية شاملة وشفافة”.
وفي الفترة التي أعقبت بيان 3 يوليو 2013 وقبل فض اعتصامي معارضي البيان في ميداني رابعة والنهضة، أفردت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية تحقيقًا صحفيًا يرصد تلك الفترة والمفاوضات التي تمت فيها، وكشف التحقيق عن مساع غربية وأمريكية للضغط على النظام المصري بإطلاق سراح كل من محمد سعد الكتاتني رئيس البرلمان المصري المنحل ورئيس حزب الحرية والعدالة، والمهندس أبو العلا ماضي”-رئيس حزب الوسط- كجزء من تسوية يعقبها تقليص أعداد المعتصمين في ميداني رابعة والنهضة وإمكانية اجراء حل سياسي بعد ذلك، ولكن أصر النظام المصري على استخدام الحلول الأمنية وأعلن عن نيته فض الاعتصامين بالقوة على أنهما اعتصامين غير سلميين”، وساعده على عدم قبول الضغط الغربي أموال الخليج التي خففت من وطأة العقوبات المحتملة لتجاهل مصر للمطالبات الأمريكية والغربية.

(3) بعد الفض
التعاون مع مصر لا يمكن أن يستمر في الوقت الذي يُقتل فيه مدنيون
هكذا قال أوباما عقب فض النظام المصري اعتصامي رابعة والنهضة بالقوة مما أسفر عن مقتل المئات من معارضيه، ولكن قرارات أوباما حينها لم تتسق مع الكلمات التي قالها والتي توحي بقطع التعاون مع مصر، إذ اكتفت أمريكا آنذاك بإلغاء مناورات “النجم الساطع” العسكرية المشتركة بين مصر وأمريكا، دون تعليق المساعدات العسكرية السنوية لمصر والتي تبلغ قيمتها 1.3 مليار دولار.
وفي أكتوبر 2013 اتخذت الحكومة الأمريكية قرارات أكثر تشددًا من خلال تعليق واشنطن لمساعدات عسكرية واقتصادية تتمثل في تعليق تسليم مصر مروحيات أباتشي” ومقاتلات إف 16 إنتاج شركة لوكهيد مارتن، وصواريخ هاربون إنتاج شركة بوينج، ودبابات إبرامز ام1 إيه1 وأطقم دبابات تنتجها شركة جنرال ديناميكس، بالإضافة إلى تعليق 250 مليون دولار ورهنت أمريكا ذلك “التعليقبحدوث تقدم في الديموقراطية وحقوق الإنسان وباعتباره ليس تعليقًا دائمًا.
ومع ذلك فقد أكدت أمريكا دعمها العسكري للجهود العسكرية المصرية لمكافحة الإرهاب في سيناء، ودعمها في مجالات أخرى كالتعليم والصحة.

(4) عودة المعونات
إن قضية المعونة الأمريكية هي قضية صغييرة جدا
هكذا أكد وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، ولفت محللون إلى ذلك التصريح بإعتبار أن قرار التعطيل المعلن من الإدارة الأمريكية لم يكن له أثر كبير على أرض الواقع، فبعدما توقف تعليق المعونة في أبريل 2015 بعد (18 شهرا) من التعليق وصل لمصر 1.8 مليار دولار ، وهو ما يمثل  92% من حجم المعونة الأمريكية لمصر التي تبلغ 1.3 مليار دولار سنويًا، وعادت مناورات النجم الساطع، و في أغسطس 2015 عادت آخر طائرة إف 16 لمصر لتستأنف أمريكا من حوارها الاستراتيجي مع مصر.
ورأى معارضون لتلك الخطوة من داخل أمريكا أن هذا القرار لم يأتِ لأن السيسي أبدى بوادر حسن نية وتحسين المعاملة بالداخل المصري”، واستندوا في هذه المعارضة إلى قانون “ليهي” الذي يشترط على الإدارة الأمريكية بألا تقدم برامج عسكرية للتدريب والتسليح مع دول تستغل تلك البرامج بشكل ينتهك حقوق الإنسان. وهو ما يتطلب مراقبة أمريكية لكيفية استخدام مصر للمعونة المصرية، وبالأخص بعدما أفادت وزارة الخارجية الامريكية بأن هناك قتلا “تعسفي أو خارج نطاق القانون نتيجة للعمليات العسكرية بشبه جزيرة سيناء في الوقت الذي رفضت فيه السلطات المصرية طلبات تواجد مسئولين أمريكيين بسيناء -لمراقبة استخدام السلاح – لأسباب أمنية لمدة استمرت لعام”. وقد لفت تقرير لنيويورك تايمز “أن الجيش يريد أن يُبقي على أدلة انتهاج سياسة الأرض المحروق لمحاربة المتشددين مخفية.

(5) مستقبل التأثير الأمريكي على المشهد المصري
يبدو أن المصالح الأمريكية مع مصر كبلد مجاورة لاسرائيل سوف تبقى نافذة التأثير على القرار المصري، وهذا يظهر في البيانات الأمريكية عن الشأن المصري التي تُشيد بإتمام مراحل خارطة الطريق، لافتة في نطاق ضيق إلى توصيات لتحسين أوضاع حقوق الإنسان والحريات في مصر، خاصة بعد عودة المعونات واستئناف الحوار الاستراتيجي.
ويبدو أن مصر أصبحت تُدرك أن سقف العقوبات الأمريكية مُنخفض بشكل ما ويمكن تجاوزه دون تقديم تنازلات كبيرة، وبالأخص بعدما علقت أمريكا بشكل محدود جزء من معوناتها لمصر عقب تصديقها حوادث فض الاعتصامات، وعادت المعونات الأمريكية لمصر دون تحقيق الجانب المصري تطورًا ملموسا في مجال حقوق الإنسان. ومن المتوقع أن يتم تعزيز”التعاون الأمريكي المصري” في مجال محاربة، خاصة مع تزايد نفوذ تنظيم الدولة إقليميًا وداخليًا في سيناء.

 

ترامب مُعادٍ للإسلام ومنجذب للسيسي.. الأربعاء 9 نوفمبر.. مخابرات السيسي تنشئ صفحة بعنوان “ثورة الغلابة” لتضليل الثوار

ترامب مُعادٍ للإسلام ومنجذب للسيسي

ترامب مُعادٍ للإسلام ومنجذب للسيسي

ترامب مُعادٍ للإسلام ومنجذب للسيسي.. الأربعاء 9 نوفمبر.. مخابرات السيسي تنشئ صفحة بعنوان “ثورة الغلابة” لتضليل الثوار

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*إصابة ضابط وجندي في انفجار عبوة ناسفة وإصابة 2 آخرين في اشتباكات بالشيخ زويد

 

*حركة “غلابة” توضح حقيقة إلغاء “ثورة 11/11

نفت حركة “غلابة” ما نشرته صحيفة “اليوم السابع”، حول إلغاء فعاليات “ثورة الغلابة” يوم 11 نوفمبر الجاري.

وقالت الحركة، في بيان عبر صفحتها على “فيس بوك”: “استمرارًا لأسلوب الكذب والخداع الذي تعود عليه إعلام عصابة الانقلاب أعلنت جريدة اليوم السابع خبرًا مكذوبًا على لسان حركة غلابة بإلغاء فعاليات ثورة الغلابة بعد فوز المرشح الأمريكي دونالد ترامب”.

وأكدت الحركة أن “ما نشرته صحيفة اليوم السابع المخابراتية عار عن الصحة جملة وتفصيلاً”، مؤكدة استمرارها حتى تحرير البلاد من عصابة النظام العسكري الفاسد، وأن بداية فعاليات ثورة الغلابة والمقررة الجمعة ١١/١١ وما بعدها كما هي ولن تتغير، وأن الحركة لا تنتمي لأي جماعة أو حزب كما ذكرت تلك الجريدة المخابراتية الصفراء”. 

وطالبت الحركة ملايين المصريين الذين استجابوا لدعوة “ثورة الغلابة” في ١١/١١ وما بعدها أن يتوخوا الحذر من أي بيانات وتصريحات تصدر من غير ذي صفة، مشيرةً إلى أن “الموعد سيكون يوم 11- 11 في كل شوارع مصر لتكون بداية النهاية لعصابة العسكر”.

 

*هآرتس العبرية: “السيسي” أول هنأ “ترامب” بفوزه

أكدت صحيفة هآرتس الإسرائيلية أن رئيس عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي يعد أول من قام بالإتصال على “دونالد ترامب” وهنأه بفوزه برئاسة الولايات المتحدة الأمريكية في العالم.
وأضافت أن السيسي تمنى -خلال لقاء جمعه بترامب في زيارته الأخيرة لمدينة نيويورك” – بمزيد من العلاقات والروابط القوية بأمريكا خاصة في قطاع الأعمال.

من جانبه أبدى “ترامب” – المعروف بعدوانيته تجاه المسلمين – سعادته لمكالمة السفاح عبد الفتاح السيسي .

 

*مخابرات السيسي تنشئ صفحة بعنوان “ثورة الغلابة” لتضليل الثوار!

دشنت المخابرات  العسكرية بسلطة الانقلاب  صفحة بعنوان “ثورة الغلابة” ، نشرت من خلالها بيانا يزعم إلغاء تظاهرات يوم 11 نوفمبر الجاري لاسقاط حكم العسكر.

وقامت عدد من المواقع الالكترونية للانقلاب وعلي رأسها موقع “اليوم السابع” المخابراتي ، بعمل خبر  من البيان ، محاولا الترويج لالغاء “ثورة الغلابة” ؛ الامر الذي نفته حركة “غلابة” جملة وتفصيلا.

وقالت الحركة ، في بيان عبر صفحتها علي “فيس بوك” :”استمرارا لأسلوب الكذب والخداع الذي تعود عليه إعلام عصابة الانقلاب أعلنت جريدة اليوم السابع خبرا مكذوبا علي لسان حركة غلابة بإلغاء فعاليات ثورة الغلابة بعد فوز المرشح الأمريكي دونالد ترامب” .

وأكدت الحركة أن”ما نشرتة صحيفة اليوم السابع المخابراتية عار عن الصحة جملة وتفصيلا” ، مؤكدة استمرارها حتي تحرير البلاد من عصابة النظام العسكري الفاسد ، وأن بداية فعاليات ثورة الغلابة والمقرره الجمعة ١١/١١ وما بعدها كما هي ولن تتغير ، وأن الحركة لا تنتمي لأي جماعة أو حزب كما ذكرت تلك الجريدة المخابراتية الصفراء” . 

وطالبت الحركة ملايين المصريين الذين استجابوا لدعوة “ثورة الغلابة” في ١١/١١ وما بعدها أن يتوخوا الحذر من أي بيانات وتصريحات تصدر من غير ذي صفة ، مشيرة إلى أن “الموعد سيكون يوم 11- 11 في كل شوارع مصر لتكون بداية النهاية لعصابة العسكر” .

 

*شرطة السيسي تلتقط سيلفي على جثث الأطفال

لم يجد هذان الضابطان خلفية أفضل من كوارث المصريين، حتى لو كانت الكارثة هذه المرة أتوبيس مدارس والضحايا من الأطفال الأبرياء، لا تمنع الكوارث عناصر شرطة الانقلاب من التقاط السيلفي ولو على جثث أطفال مدرسة “سان جون”.

الحادث الذي التقط الضابطان الصورة عنده كان صدام أتوبيس المدرسة مع سيارة نقل؛ ما أدى إلى وفاة إحدى التلاميذ بالصف الأول الابتدائي أثناء نقلها للمستشفى نتيجة كسر في قاع الجمجمة، كما لقي كل من مشرفة الأتوبيس وسائق الأتوبيس وأحد المعلمين مصرعهم في الحال. 

وتم نقل 18 طالبًا مصابًا للمستشفى، خرج منهم 7 طلاب بعد تلقى الإسعافات الأولية مصابين بإصابات خفيفة وكدمات وسحجات، ورغم ذلك وقف ضباط داخلية الانقلاب يبتسمون في بلاهة امام كارثة انسانية وكأنهم في ملاهي أطفال!.

 

*القبض على رئيس محكمة بحوزته 68 كيلو حشيش

ألقي القبض ، اليوم الأربعاء، على رئيس محكمة جنح مستأنف بالشرقية، بنفق الشهيد أحمد حمدي وبحوزته 68 كيلو حشيش كانت مخبأة داخل سيارته قادما من شبه جزيرة سيناء ، وأحيل للنيابة للتحقيق.

وتبين أن القاضي يشغل منصب رئيس محكمة جنح مستأنف ، قد خرج من شبه جزيرة سيناء وبحوزته المواد المخدرة التي أخفاها في سيارته، وأثناء فحص السيارات المارة عبر النفق، ظهرت علامات الخوف والارتباك على سائق احد السيارات بعدما نبح الكلب المدرب على السيارة، واعترض طريقها، وبتفتيشها عثر على كمية بلغت 68 كيلو حشيش

 

*السجن 10 سنوات لأحد رافضي الانقلاب بهزلية “حلوان

قضت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الأربعاء، برئاسة سعيد الصياد، بمعاقبة المعتقل عماد عبد الباقي، أحد رافضي الانقلاب العسكري، بالسجن المشدد عشر سنوات، على خلفية اتهامه بالتظاهر في مارس  من عام 2015 بمنطقة حلوان، وبرأت المحكمة معتقلين اثنين آخرين من ذات التهمة.

أجّلت محكمة جنايات شمال القاهرة، برئاسة سعيد الصياد، إعادة إجراءات محاكمة 3 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم في القضية الهزلية المعروفة إعلاميا بـ”أحداث عنف العياط”، إلى جلسة 21 نوفمبر الجاري، لاستكمال المرافعة.

منعت المحكمة خلال جلسة اليوم حضور أي من الصحافيين أو وسائل الإعلام المختلفة، لتغطية وقائعها، واقتصر الحضور فقط على أعضاء هيئة الدفاع.

وأجّلت محكمة جنايات الجيزة، محاكمة 30 معتقلا من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم بقتل مجند شرطة و23 موطنا من أهالي منطقة المطرية أثناء الاحتفال بالذكرى الرابعة لثورة 25 يناير، إلى جلسة 18 ديسمبر الجاري.

وجاء قرار تأجيل القضية لإعادة المرافعة من جديد، وذلك بعد أن تغيرت هيئة المحكمة ليرأسها سعيد الصياد، وينظر جلسة اليوم للمرة الأولى، بدلا من المستشار معتز خفاجي، وذلك لتغيير تشكيل الدوائر القضائية مع بداية العام القضائي الذي بدأ في 1 أكتوبر الماضي.

 

*بلومبرج”: السيسي يتحمل المسؤولية المباشرة عن الفشل الاقتصادي لمصر

نشرت وكالة بلومبرج تحليلا اقتصاديا حمّلت خلاله قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي المسؤولية المباشرة عن الفشل الاقتصادي الذي تعيشه مصر، وهو ما اتفق معه خبراء اقتصاديون ورجال أعمال داخل البلاد.

وتساءلت بلومبرج في مقالها: أين ذهبت عشرات مليارات الدولارات التي تلقاها السيسي من الخارج منذ الانقلاب العسكري في يوليو 2013، والتي لا يبدو لها أثر في ظل عجز في الموازنة يبلغ 12% من الناتج المحلي الإجمالي، وعجز تجاري بنسبة 7% من الناتج، وبطالة متفشية بين الشباب، واحتياطي نقدي مستنزف.

جوع المصريين 

«أوقات الطبقة الكادحة تحت خط الفقر بيقضوها فى الشغل وأكل العيش».. هكذا قالت أسماء، 30 عاماً، من سكان منطقة عزبة بخيت بمنشية ناصر معلقة: «أيوة أعرف الفيس بوك وعندى حساب عليه، لكن لا فى وقت ولا فى بال إنى أفتحه وأقعد اشتكى، وقت اللى زينا بنقضيه نجيب لقمة العيش وبس».. لتقاطعها أم ريهام، العاملة فى أحد المخابز، قائلة: «بقينا نجيب جلود الفراخ ونعملها على شوربة أو نقطع عليها بصل وناكلها، كانت الأول بتترمى للقطط».

وعن رغيف العيش داخل المخبز الذى تعمل فيه، قالت: «من أسبوع صاحب المخبز قرر إنه يعلى السعر وبقوا الأربع أرغفة بجنيه بدل الخمسة، وحاله مش أد كده».

الحاج أحمد جودة، اضطرته الظروف لتغيير مجال عمله، فبعد أن كان يملك محلا لبيع الفول والطعمية، حوله إلى بيع أعلاف الطيور بسبب ارتفاع الأسعار: «أصحاب محال الفول دلوقتى بقوا يشتروا منى فول الطيور اللى بيكون مكسر ودرجة تانية بدل الفول العادى عشان يعملوه، لأنه أرخص النص».

«الناس سلبية، والمفروض يبطلوا يشتروا لحمة عشان ترخص» كانت تلك كلمات علاء، صاحب محل جزارة، فهو يرى أن المشكلة تكمن فى شراء الناس للمنتجات بسعر عالٍ، ورضوخهم للغلاء.

بعد أن كان يوما السبت والأحد هما العيد، كما يقول أحمد، صاحب محل فاكهة، بسبب عمل بعض أهالى المناطق العشوائية فى مجال البناء أو عمال فى ورش، أصبحت الآن أياما «كئيبة»- بحسب تعبيره- ويقول: «بعدما كانت الناس تشترى بالخمسة كيلو فى اليومين دول، دلوقتى ممكن حد يطلب ربع كيلو بس، ده أنا بقيت أقبل الشكك عشان أبيع وأكسب».

“إيكونوميست”: السيسي فاشل

ويأتي هذا بعد أن نشرت مجلة “إيكونوميست” البريطانية في 6 أغسطس الجاري مقالا مشابها بعنوان “خراب مصر”، دعت فيه السيسي ألا يترشح في انتخابات الرئاسة المزمع إجراؤها عام 2018، بعد إخفاقه في إدارة شؤون البلاد ولا سيما الجانب الاقتصادي.

وتقول بلومبرج إن السيسي بدد الأموال على مشروعات كبرى مشكوك في جدواها مثل توسعة قناة السويس، والتجهيز لمشروع “العاصمة الجديدة” الذي يبدو الآن أنه ليس مطروحا للتنفيذ في الوقت الراهن.

وأشار المقال إلى تهاوي السياحة في مصر وخروج الاستثمارات الأجنبية، وما تبع ذلك من انهيار في قيمة الجنيه المصري واتساع للسوق الموازية، بسبب نقص الدولار. كما لفت إلى ارتفاع معدل التضخم، وإلى إجراءات خفض الدعم في أسعار الوقود والخدمات.

وبحسب المقال، فإن الاتفاق الذي تم التوصل إليه مؤخرا بين صندوق النقد الدولي والحكومة المصرية لإقراضها 12 مليار دولار على ثلاث سنوات، لا يعدو أن يكون إجراء تجميليا بالرغم من ضخامته، وذلك باعتراف ضمني من مسؤولي الصندوق أنفسهم، كما يذكر المقال.

عصابة الجيش 

وأكدت بلومبرج أن على مصر توجيه الأموال إلى الاستثمار في البنى التحتية البسيطة مثل المدارس والطرق وشبكات المياه، وأن تسهل قروض المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وأن تضع حدا لسيطرة الجيش على شتى القطاعات الاقتصادية التي تجعله ينتج من الغسالات إلى زيت الزيتون، بحسب المقال.

الغريب أن عددا من أنصار قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، المعروفين في مصر باسم “المواطنون الشرفاء”، ممن تستأجرهم السلطات؛ نظموا مظاهرة غير مسبوقة، احتجاجا فيها على غلاء الأسعار، شكوا فيها من أن “العيشة أصبحت نارا”، وفق تعبيرهم، مطالبين السيسي بالتدخل العاجل، حتى لا يستغل الإخوان الموقف، بزعمهم. 

وتحدثت وسائل إعلام مصرية، على نطاق واسع، عما اعتبرته: “أول مظاهرة احتجاجية ينظمها مؤيدو السيسي ضد زيادة الأسعار”، مشيرة إلى قيام أهالي منطقة القائد إبراهيم بالإسكندرية بتنظيم تظاهرة، بعد صلاة الجمعة، احتجاجا على ارتفاع أسعار الخضروات والفاكهة واللحوم والسلع الأساسية.

 

*الخديوي السيسي يفاقم مديونية مصر باقتراض 2.5 مليار دولار سندات دولية

بعد وصول الديون المصرية في عهد قائد الانقلاب العسكري إلى أكثر من 3 تريليون جنيه ، لأول مرة في التاريخ، واعتراف الخكومة بان الديون تحاوزت  103% ، ما يعني دخول مصر مرحلة الافلاس..

اليوم،الأربعاء كشف وزير المالية عمرو الجارحي ، إن مصر حددت يوم 23 نوفمب الجاري موعداً مؤقتاً لبدء حملة ترويجية لطرح سندات دولارية في الأسواق الدولية بقيمة تتراوح بين 2 إلى 2.5 مليار دولار.

وأضاف الجارحي، خلال مؤتمر عبر الهاتف مع بنك الاستثمار هيرميس، أن السندات المزمع إصدارها ستساعد في سد الفجوة التمويلية المتوقعة خلال السنوات الثلاث المقبلة والمقدرة بنحو 32-34 مليار دولار.

وقال محافظ البنك المركزي طارق عامر الأسبوع الماضي، إن مصر ستطرح سندات دولارية في الأسواق الدولية بعد الحصول مباشرة على موافقة صندوق النقد الدولي على القرض الذي طلبته مصر.

وأعلن البنك المركزي وصندوق النقد الدولي أمس الثلاثاء أن مجلس المدراء التنفيذيين للصندوق سيجتمع يوم الجمعة المقبل للنظر والموافقة على طلب مصر الحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار.

وقالت مديرة الصندوق كريستين لاغارد في بيان أمس إنها ستوصي المجلس بالموافقة على القرض.

وقال نائب وزير المالية المصري، أحمد كوجاك، أمس، إن مصر ستتسلم الشريحة الأولى من قرض صندوق النقد الدولي يوم الثلاثاء المقبل، موضحاً أن قيمة الشريحة 2.75 مليار دولار.

وأشار وزير المالية، إلى أن مصر حصلت على الستة مليارات دولار من التمويل الثنائي الضروري لنيل قرض صندوق النقد.

قانون الافلاس شرط صندوق النقد الدولي

ولعل الخطر الأكبر يكمن في اشتراط صندوق النقد الدولي اقرار الحكومة المصرية قانون الافلاس، كشرط لحصول مصر على القرض..

وهو ما ينذر بخطر عودة الاحتلال السياسي للبلاد بعدتفاقم الديون المصرية للخارج.. 

وبذلك تدخل مصر مراحل ما بعد خطر الافلاس، وهو ما يههدد برهن اصول مصر بالخارج ومصادرة مشروعات بالداخل تابعة للحكومة في ظل تزايد الديون بلا سداد، وفشل السيسي في تخريك عجلة الانتاج…

 

*السيسي يسارع في تهنئة ترامب.. من يخدم في بلاط أمريكا؟

أما إن تم الإعلان رسميًّا عن فوز المرشح الأمريكي المتطرف دونالد ترامب برئاسة الولايات المتحدة الأمريكية، إلا وسارع قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي بتهنئة سيده في التطرف ضد المسلمين بفوزه اليوم الأربعاء، ليصبح الرئيس رقم 45 للأمريكيين، معربًا عن أمله في “بث روح جديدة” في العلاقات الأميركية مع الانقلاب في الفترة القادمة، خاصة في ظل الانتهاكات التي يقوم بها السيسي ضد حقوق الإنسان في مصر.

وقال البيان الذي أرسله السيسي: “تقدم بخالص التهنئة للرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب متمنيًا له كل التوفيق والنجاح في أداء مهامه ومسؤولياته القادمة في رعاية مصالح الشعب الأميركي الصديق الذي منحه الثقة في القيادة”، في الوقت الذي يأخذ ترامب على عاتقه في اولوياته محاربة المسلمين في العالم أجمع وطرد كافة المسلمين من الولايات المتحدة ومن بينهم المهاجرين السوريين.

كما سارع حكام السعودية والإمارات وفلسطين بتهنئة ترامب بفوزه بانتخابات الرئاسة الأمريكية، وأظهرت النتائج الأولية حصول ترامب على 276 صوتًا من المجمع الانتخابي، مقابل 218 لصالح هيلاري كلينتون.

وقبل قرابة شهرين، التقى الرئيس عبدالفتاح السيسى على هامش مشاركته فى أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، المرشحين للانتخابات ـ آنذاك ـ ترامب، وهيلارى كلينتون، وفي حوار مع شبكة سى إن إن الأمريكية تحدث الرئيس عن ترامب، حيث قال إنه سيكون قائدًا قويًا للولايات المتحدة حال فوزه.

وأطلق ترامب، هو الآخر، عبارات الثناء على السيسي، عقب اللقاء الثنائي على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، مؤكداً على أنه في حال فوزه بمنصب الرئاسة ستكون الولايات المتحدة صديقاً وفياً لمصر، وليس مجرد حليف، خاصة مع وجود عدو مشترك، وهو “إرهاب الإسلاميين المتطرفين”.

والتقى مسؤولون مصريون أعضاء بحملة ترامب الانتخابات في الولايات المتحدة، كنوع من إبداء التأييد والتنسيق حول عدد من القضايا المهمة في منطقة الشرق الأوسط.

وقالت مصادر دبلوماسية، إن وعود الرئيس الأمريكي الجديد (دونالد ترامب) إلى السيسي جاءت خلال اللقاءات التي جمعت بينهم في الجمعية العامة للأمم المتحدة .

وذكرت أن «ترامب» وصف نظام السيسي بأنه الحصن المنيع ضد الجماعات الإسلامية، خاصة في ظل عداوة ترامب لتواجد المسلمين في أمريكا..

وأشارت المصادر إلى أن دونالد ترامب أمطر «السيسي» ثناءً وإشادة على هامش مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ71 ولقاء السيسي مع دودونالد ترامب.

وأوضحت أن ما تضمنه البيان الصادر من قبل الحملة الانتخابية لـ«ترامب» آنذاك، الثناء بشدة على السيسي أثناء اللقاء ووعد بتوجيه الدعوة له لزيارة الولايات المتحدة حال فوزه بالانتخابات الرئاسية، وهو البيان الذي وصفته والذي جاء مليئًا بكلمات الثناء والإشادة، وأوضح البيان أن دونالد ترامب أعلن من خلال اللقاء دعمه الكامل لسلطات الاقنلاب.

وأكد البيان أن الإدارة الأمريكية حال فوز «ترامب» بالرئاسة، ستكون صديقة وفية للانقلاب يمكنها الاعتماد عليها، وليس مجرد حليف. 

وأشارت المصادر إلى أنه من خلال اللقاء الذي جمع بين السيسي ودونالد ترامب، أكد السيسي أن العالم بأسره بات يعاني من أزمة الفكر المتطرف وفقًا لما جاء في التقرير.

 

*الأسعار تشتعل.. زيادة أسعار الخضراوات 30% والأسماك 40%

تجار: ارتفاع أسعار الوقود رفع قيمة النقل.. ومواطنون قللوا من مشترياتهم لمواجهة الأزمة
الماكريل الإسبانى يصل إلى 27 جنيها والصينى 20 جنيهًا.. والبلطى من 12 إلى 15.. و14 جنيهًا سعر رغيف الجمبرى

شهدت أسواق منطقة وسط القاهرة ارتفاعا ملحوظا فى أسعار الخضراوات حيث تخطت أسعار بعضها حاجز زيادة بلغ 30%، بعد الإجراءات الاقتصادية التى اتخذتها الحكومة أخيرا بتعويم الجنيه وزيادة أسعار الوقود

حيث أرجع حمادة مهران، تاجر فى شارع إسماعيل أباظة، تضخم الأسعار إلى زيادة أسعار المواد البترولية، التى أدت بدورها إلى رفع أسعار نقل الخضراوات من سائقى الأجرة، مشيرا إلى أن عددا من المواطنين لجأوا إلى التقليل من مشترياتهم لمواجهة الأزمة

وقال ممدوح عبده، تاجر جملة فى سوق الجملة بشارع العيسوى بمدينة المنصورة، إن ارتفاع الأسعار يعود إلى طبيعة السوق ونظرية العرض والطلب، مؤكدا عدم قدرة تاجر التجزئة على التحكم فى السوق، حيث إن لتاجر الجملة والفلاح نسبة كبيرة فى التأثير عليه، وأضاف أن ارتفاع قيمة النقل التى وصلت فى بعض الأحيان إلى الضعف كانت سببا فى ارتفاع أسعار الخضراوات بنسبة 30% زيادة خلال الأيام الماضية.

وأرجع سيد الصيرفى، تاجر جملة، سبب ارتفاع الأسعار إلى زيادة تكلفة الزراعة على الفلاحين وارتفاع أسعار الأسمدة، وطالب وزارة الزراعة بالتدخل لتخفيض هذه التكلفة، رافضا الاتهامات الموجهة لتجار الجملة بأنهم السبب وراء هذا الارتفاع، وشدد على أن قرارات الحكومة وعدم وجود رقابة على الأسواق السبب الرئيسى فى ذلك، ما أعطى الحق للبعض فى التحكم فى السوق بشكل كبير.

فيما سجلت أسعار السمك فى الأسواق ارتفاعا كبيرا، وخاصة المستورد منها، وقال أحمد السماك، صاحب محل سمك فى شارع إسماعيل أباظة، إن نسبة الزيادة وصلت إلى 40% فى بعض الأنواع بسبب تجار الجملة وزيادة أسعار النقل بعد زيادة أسعار الوقود، حيث سجل سعر الجمبرى المستورد 120 جنيها للكيلو بعد أن كان سعره 80 جنيها، مطالبا بضرورة وجود رقابة شديد لضبط الأسواق.

وأضاف السماك، أن أسعار الماكريل الإسبانى زادت من 15 جنيها إلى 27 جنيها، بينما الماكريل الصينى زاد من 10 جنيهات ليصل إلى 20 جنيها، ووصلت أسعار السمك البلطى من 12 إلى 15 جنيها، والبورى من 28 إلى 33 جنيها، والمكرونة من 25 إلى 30 جنيها، فى أسعار الجملة.

وقال أحمد عبدالتواب، صاحب محل فى شارع القصر العينى، إن سعر كيلو الجمبرى ارتفع من 90 جنيها إلى 130 جنيها، موضحا أن ارتفاع فواتير الكهرباء والمياه أدى بالتبعية إلى رفع الأسعار على الوجبات، حيث زاد سعر كل وجبة 5 جنيهات، وارتفع سعر ساندوتش سمك الفيليه من 10 جنيهات إلى 12 جنيها، ورغيف الجمبرى من 10 إلى 14 جنيها.

 

*برلمان العسكر” يدرس فرض ضريبة 10% على من يتقاضى 1200 جنيه!

تستعد لجنتا الشؤون الاقتصادية والشؤون الدستورية والتشريعية في برلمان العسكر، لمناقشة مضروع قانون الضريبة الجديدة علي الدخل، المقدم من أحمد حلمى الشريف، وكيل اللجنة التشريعية في برلمان العسكر، تمهيدا لمناقشته فى جلسة عامة. 

ويتضمن مشروع القانون الجديد، عددًا من المواد الكارثية، أهمها إضافة تطبيق ضريبة بنسبة 10% على من يتخطى الـ1200 وحتى 2500 جنيه، وذلك بدعوي زيادة حصيلة الضرائب، وسد جزء من عجز الموازنة العامة للدولة. 

ووفقا لمشروع القانون، فإن جاءت الشرائح المقترحة للضريبة كالتالى: أكثر من 1200 وحتى 2500 يدفع 10%، وأكثر من 2500 وحتى 3750 يدفع (15%) ، وأكثر من 3750 وحتى 16600 يدفع (20%) ، وأكثر من 16600 وحتى 41600 يدفع (22.5%) ، وأكثر من 41600 يدفع (30%) .

 

*الرئيس الأمريكي الجديد: مُعادٍ للإسلام ومنجذب للسيسي

“ترامب أفضل رئيس أمريكي للمسلمين لأنه صريح بالعداوة لهم، ولا مجاملات، كلينتون حرباية تتغنى بالسلام وهي عكس ذلك”، تصريحات أتت على لسان كثير من الخبراء والمراقبين السياسيين، الذين أكدوا أن الموقف الأمريكي بالنسبة لدعم قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي لن يختلف كثيرا، بفوز المرشح الجمهوري دونالد ترامب وخسارة هيلاري كلينتون، وذلك على حساب الحقوق والحريات.

وكشفت شبكة سي إن إن في حوار سابق لها مع قائد الانقلاب، عبد الفتاح السيسي، وصلة الهيام السياسي والعواطف الديكتاتورية المتبادلة بين ترامب والسيسي، وتأثير ذلك على علاقات العسكر مع الإدارة الأمريكية الجديدة، بعد وصول ترامب للبيت الأبيض.

يقول أحد الخبراء تعليقًا على فوز ترامب: “لا داعي للخوف.. ف باراك كان اسمه حسين وكنا نعتقد أنه الأقرب للإسلام ولكن بعهده صدرت فوبيا الإسلام وظهر تنظيم الدولة وتشوه الإسلام بشكل لا مثيل له..و لهذا فعلى المسلمين أن لا يخافوا من وصول ترمب بل على العكس ربما وضوحه سوف يفيد الامة الإسلامية في سهولة التعامل وليس النفاق كما كان عليه أوباما”.

ترامب: السيسي دافع ع العالم

وقالت القناة الأمريكية إن السيسي وصف ترامب بأنه “سيكون قائدًا قويًّا بلا شك إذا ما انتخب”، وذكرت أن السيسي قال في اللقاء، تعليقًا على دعوة ترامب لفرض حظر جزئي على دخول المسلمين لبلاده لمنع تكرار هجمات مماثلة لـ 11 سبتمبر 2001، إن الحملات الانتخابية تشهد بعض الآراء المبنية على وجهة نظر معينة، ولكنها تصحح نتيجة للخبرة ونصائح من المتخصصين. 

وبسؤال “السيسي” عن رأيه في المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، إذا ما كان يراها ستكون رئيسة جيدة، قال إن الأحزاب الأمريكية لن تسمح بوصول مرشحين للرئاسة ليسوا بالكفاءة لقيادة دولة بحجم الولايات المتحدة الأمريكية.

فيما عبر ترامب عن تقديره للسيسي على ما قام به من انقلاب عسكري، دفاعًا عن بلاده بما حقق مصلحة العالم بأكلمه، مؤكدًا دعمه الكامل لجهود مصر فى مواجهة الإسلام السياسي، وأن الولايات المتحدة ستكون تحت إدارته صديقًا وحليفًا قويًّا يمكن لنظام السيسي الاعتماد عليه خلال السنوات المقبلة.

وكان السيسي قد وصل إلى سدة الحكم بعيد انقلاب عسكري في يوليو 2013 على الرئيس المنتخب محمد مرسي الذي انتخب ديمقراطياً بعد ثورة 25 يناير 2011 التي أطاحت بالمخلوع حسني مبارك.

وبانقلاب السيسي الذي كان القائد السابق للقوات المسلحة المصرية آنذاك بدأ عهدٌ من العنف السياسي خلف أكثر من 1000 قتيل، كما استهل السيسي عهده بحركة قمعٍ أفضت بـ40 ألف شخص في السجون والزنازين، منهم محتجون وطلبة وصحفيون.

حقوقي: ترامب سيدعم السيسي

محمد أحمد باحث في الشأن المصري بمنظمة العفو الدولية يقول: “نسمع أن ترامب سيدعم السيسي في تلك الحرب المزعومة على الإرهاب، ما سيؤدي إلى مزيد من قمع الحقوق الإنسانية وتضخم التدهور في وضع حقوق الإنسان في مصر.”

وفيما عاب حقوقيو الإنسان على كلينتون تباطؤها في نبذ مبارك وعلى أوباما في قبوله أخيراً بالسيسي رغم ميوله الاستبدادية، فإن ترامب طيلة حملته الانتخابية انتقد إدارة أوباما على رفعها الدعم عن مبارك، فقال ترامب في خطاب له عن السياسة الخارجية في أبريل، مشيرًاإلى أوباما: “لقد وقف مع تنحية نظام صديق في مصر تربطه معاهدة سلام وثيقة مع إسرائيل،” بيد أن ترامب في المقابل عام 2011 كان هو نفسه يكيل الانتقادات لمبارك مرحبًا بتنحيته.

يعادي الإسلام ويعشق الديكتاتورية

فيما رأى الكاتب “إيشان ثارورو” بمقال له بصحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية أن دعم “ترامب” المعادي للعالم العربي للسيسي وقمعه ليس بالأمر الغريب أو المستهجن.

وقال الكاتب إنه بالرغم من أن “ترامب” ليس لديه الكثير من الأشياء اللطيفة ليقولها عن الشعوب في الشرق الأوسط، إلا أنه احتفى برجل واحد وهو عبد الفتاح السيسي.

ويعمل السيسي على إحكام قبضته عبر حملة قمع ورقابة واعتقالات وإخفاء لا هوادة فيها، كما أدار السيسي مذبحة رابعة والنهضة التي أودت بحياة المئات وربما الآلاف من معارضي الانقلاب العسكري.

وفى أغسطس الماضي امتدح “ترامب” السيسي  بأنه شخص يدرك ” أهمية إطفاء أيدلوجية الموت هذه”.

ويشير الكاتب إلى عدم اهتمام “ترامب” بمسألة حقوق الإنسان، فيما انتقد في السابق الثورة التي هزت مصر في 2011، وأدت إلى رحيل المستبد طويل الأمد مبارك،كما أعلنت حملة ترامب بيانا براقًا عن اللقاء أكدت فيه تحول الولايات المتحدة من حليف إلى صديق لمصر، حال فوز “ترامب” بالرئاسة.

منجذب للسيسي

ويضيف الكاتب أن كلمات مثل “ديمقراطية” و”حقوق إنسان” و”حكم القانون”لم تظهر في النص، وهو ما لا يجب أن يثير الدهشة ;إذ أن “ترامب” يبدو “واضحاً في احتفائه بالرجال الأقوياء والقيادات الصارمة دون النظر إلى المشكلات الناجمة عن حكمهم. 

وأعرب ترامب في السابق عن انجذابه  إلى الرئيس الروسي “فلاديمير بوتن”، ودعم قمع السيسي، حتى أنه نصح المؤسسة العسكرية الأمريكية بالحد من انتقاداتها الموجهة لحملة التطهير الذي قام به الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أعقاب الانقلاب العسكري الفاشل . 

وأضاف الكاتب أن امتداح “ترامب” للسيسي أغضب شخصيات قيادية في السياسة الخارجية الأمريكية، وجعل مجموعة من خبراء الشرق الأوسط  يوقعون بيانًا أكدوا فيه على ضرورة ممارسة الضغط على السيسي للقيام بتغيرات ذي قيمة في مصر، مشيرين إلى الانتهاكات الواسعة لحقوق الإنسان تحت حكم العسكر.

 

*الجنيه المصري يرتفع مع اقتراب اتفاق قرض صندوق النقد

ارتفع الجنيه المصري، اليوم الأربعاء، بعدما أشار صندوق النقد الدولي إلى أنه سيوافق على القرض البالغة قيمته 12 مليار دولار الذي تأمل الحكومة بأن يجنبها الوقوع في براثن أزمة اقتصادية، بحسب رويترز.
وحرر البنك المركزي المصري، الخميس الماضي، سعر صرف الجنيه ورفع أسعار الفائدة بواقع 300 نقطة أساس لاستعادة التوازن بأسواق العملة وأعاد العمل بسوق العملة فيما بين البنوك.
وبلغت أعلى الأسعار المعروضة في البنوك للشراء 17.50 جنيه من بنك الإمارات دبي الوطني وبنك المشرق في ختام المعاملات بين البنوك (الانتربنك) اليوم الأربعاء مقارنة مع 17.80 جنيه في أعلى سعر أمس الثلاثاء، وعرض بنك مصر والبنك التجاري الدولي الشراء بسعر 16.90 جنيه والبنك الأهلي المصري بسعر 16.95 جنيه.

وعرض بنك البركة البيع مقابل 18.01 جنيه وبنك المشرق والبنك الوطني العماني 18 جنيها في ختام معاملات ما بين البنوك مقارنة مع 18.25 جنيه للدولار في أعلى الأسعار أمس الثلاثاء، وعرض بنك مصر والأهلي المصري والتجاري الدولي بيع الدولار اليوم الأربعاء مقابل 17.25 جنيه.

وقال أحد المصرفيين “أنباء صندوق النقد الدولي إيجابية وخففت الضغط عن الجنيه لأنها تعني – على عكس ما كانت تراهن عليه مكاتب الصرافة والسوق السوداء – أنه ستكون هناك تدفقات دولارية إضافية على مصر.”

وأضاف: “ذلك يزيد الثقة في الاقتصاد.”

كانت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاجارد قالت أمس الثلاثاء إنها ستوصي المجلس التنفيذي بالموافقة على اتفاق القرض البالغة مدته ثلاث سنوات لدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي لمصر حين يجتمع المجلس في 11 نوفمبر الجاري.

وقالت مصر إنها تتوقع تلقى الشريحة الأولى وقيمتها 2.75 مليار دولار من قرض الصندوق في الأسبوع المقبل بما يجلب تدفقات دولارية جديدة على الاقتصاد ويعطي الإصلاحات شهادة ثقة تأمل البلاد بأن تعيد إليها المستثمرين الأجانب.

وعاشت مصر في السنوات القليلة الماضية حالة تدهور اقتصادي وسط تفاقم عجز الموازنة وارتفاع التضخم وتراجع إنتاج الشركات والمصانع وشح شديد في العملة الصعبة في ظل غياب السائحين والمستثمرين الأجانب وتراجع إيرادات قناة السويس.

ومن شأن تحرير العملة تشجيع الاستثمارات الأجنبية وزيادة الصادرات وتمكين الشركات من الحصول على الدولار من البنوك بأسعار السوق بما يعيدها للإنتاج الكامل من جديد بعد خفض العمليات الإنتاجية خلال الفترة الماضية بسبب عدم توافر الدولار اللازم لشراء المواد الخام.

 

*الأمريكان يصدرون “ترامب” العنصري للعالم.. ونشطاء: شراكة المعاتيه

لم يكن التقاء السفاح قائد الانقلاب العسكري بالمرشح الجمهوري العنصري دونالد ترامب محض صدفة، ولكنه كان يحتاج إلى أن تكتمل الصورة كما اكتملت اليوم وتضم بسخرية نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي سفاح سوريا بشار الأسد، وجزار روسيا بوتين، ومعتوه كوريا الشمالية كيم جونج أون.

اتفق النشطاء أن الصورة أيضًا ربما تحتاج إلى “معاتيه”، دمويين، وعنصريين مصابين بداء العظمة من أمثال القذافي وهيلا سيلاسي، وهتلر وعبد الناصر.

ولذا لم يكن من غير الطبيعي أن يكون قائد الإنقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي أول المهنئين لترامب بفوزه الأولي في الانتخابات الأمريكية أو أن تعتبر الصحف الروسية فوز ترامب فرصة لمزيد من التقارب بين روسيا وأمريكا، بفضل السياسات الدموية والنظرة العنصرية المشتركة للعرب والمسلمين. 

ترامب ومصر

ونشرت صفحة كلنا خالد سعيد نموذجًا من التصريحات العنصرية لترامب تجاه مصر، ففي فيديو قصير تم تسجيله من لقاء لدونالد ترامب علي قناة فوكس نيوز الأمريكية يوم ٢٣ يونيو ٢٠١٢، وكان ذلك بعد ظهور بوادر فوز الرئيس مرسي في انتخابات الرئاسة، وقبل إعلان فوزه رسميًا.

في الفيديو يظهر بجلاء موقف ترامب من مبارك، وبالتالي تأييد طغاة الحكام العرب الذين يخدمون سياسات أمريكا، وموقفه من إسرائيل وتأثير هذا الموقف من موقفه من حكام المنطقة، وموقفه من الاستيلاء على ثروات العرب.

نص كلمة ترامب:

“أعتقد أن مصر في موقف فظيع حقًا لأنك ترى ما يحدث: الإخوان المسلمون سيستولون على مصر.

ربما كان في إمكاننا إبقاء مبارك في السلطة، لكننا لم نعامله جيدًا، وكان هو قطعًا – على الأقل – أهون الأشرار الكثيرين، لكنه كان هناك،

وكان داعمًا لإسرائيل بعض الشيء والآن لدينا مجموعة تريد أن ترى نهاية إسرائيل.

ويبدو من كل التقارير أنهم فازوا بالانتخابات، وهناك أعمال شغب في الشوارع. مصر كارثة كاملة وقد تعاملت معها الإدارة الأمريكية بشكل سيئ جدًا.

إذا نظرت حقًا إلى السياسة الخارجية، وأوباما ينسب إليه نجاحها، بينما هي كارثة.. كارثة في السياسة الخارجية.

عندما تنظر لما جرى، هناك من استولى علي دول لم نحصل نحن منها على شيء. ليبيا .. شاركنا في جعل ذلك ممكنًا وما الذي حصلنا عليه؟ لا شيء !! ما زالوا يبيعون بترولهم للصين. الصين لم تنفق١٠ قروش، وها هي تحصل علي بترولها من ليبيا! لهذا أعتقد أن السياسة الخارجية لأمريكا كارثية خلال السنوات الثلاث الماضية”.

الرسمي و”سبيلبيرج”

وسارع الخلايجة إلى تهنئة ترامب، بداية من وزير خارجية الإمارات عبدالله بن زايد، وقال: “سنعمل مع الولايات المتحدة بعد انتخاب السيد ترمب لدعم وتعزيز الشراكة بين بلدينا في كافة المجالات”.

أما وزير الخارجية السعودي، عادل بن أحمد الجبير، فقال “نبارك لـ@realDonaldTrump انتخابه رئيسًا للولايات المتحدة، ونتطلع إلى تعزيز العلاقات التاريخية بين بلدينا لخدمة المصالح المتبادلة”.

في حين أن الكاتب السعودي محمد الرطيان، لم ير ما رآه الجبير، قائلاً: “هل العالم موعود خلال السنوات الـ4 القادمة بفيلم أمريكي طويل: رعب/ أكشن لا يستطيع خيال مخرج عبقري مثل ستيفن سبيلبرغ أن يصل إليه؟! 

وأعتبر الأكاديمي السعودي د. صنهات بدر العتيبي أن “توافق اختيارالشعب الأمريكي للعنصري البغيض ترامب مع موافقة 3 ولايات في أمريكا على إباحة الحشيش والماريوانا!؟ أمة عنصرية ومحششة تحكم العالم”.

 

*الغموض سمة قرارات الانقلاب الأقتصادية بعد التعويم وارتفاع الوقود

لا ينتظر الاقتصاديون أن يتراجع قائد الإنقلاب عبدالفتاح السيسي عن قراري تعويم الجنيه ورفع أسعار الوقود، كما تراجع عن قرار إعطاء الجزيرتين تيران وصنافير للمملكة العربية السعودية، رغم الإخفاقات التي منيت به حكومته برفع ميزانية الدين المحلي بمعدلات قاتلة ليصل إلى 2 تريليون و619 مليار جنيه، وانخفاض احتياطي النقد الأجنبي ٥٠٠ مليون دولار بعد  تعويم الجنيه، وبرغم قرار البنك المركزي بالأمس وقف العطاء الدولاري الأسبوعي للبنوك والذي يبلغ 120 مليون دولار.

وتحدثت تقارير أن الحكومة تتعامل مع الأزمات بمنطق من يتفاجأ بها، فيقول د.إيهاب الدسوقي لبرنامج “حديث الساعة”، على “سي بي سي اكسترا”: “الحكومة يجب أن تكون لديها خطط للمستقبل ولكن ما يحدث أن الحكومة تفاجأ بالأزمات مثل المواطنين تماما”.

ووجد المصريون أنفسهم أمام تراجع للدولار أمام الجنيه بعد وقف الحكومه الاستيراد لمدة اسبوعين، حتى فوجئوا بالتعويم الذي لا الذي يقول عنه أحد وزراء الحكومة “العجاتي”: “تراجع الحكومة عن قرارات تعويم الجنيه ورفع أسعار الوقود ‘مستحيل’.

ارتباك المتعاملين

ودارت أسعار الدولار بالأمس فقط مقابل الجنيه بين 16.65-17.35 بأحد البنوك إلى 17.80-18.30 في بنك آخر. وحتى الأسبوع الماضي كان السعر مربوطا عند نحو 8.8 جنيه للدولار.

وقال متعامل عن غياب البنك المركزي: “لسنا معتادين على ذلك”، “نعيش ارتباكا منذ 3 نوفمبر الماضي..دلالته في تغير سعر الدولار داخل البنك إلى سعر السوق السوداء”.

وقال الخبراء إنه بعد أسبوع بعد التعويم اتسعت فروق السعر وتذبذبت الأسعار المعروضة وأحجام تداول هزيلة للغاية، وخلال أسبوع لم يدخل لأكبر تلك البنوك سوى آلاف طفيفة من العملة الخضراء.

ورغم أن البنوك تعمل من الثامنة صباحا إلى التاسعة مساء، لإيجاد فرصة لمزيد من الدولارات؛ لجأ كثيرون إلى السوق السوداء السابقة لمحاولة تلبية حاجاتهم من العملة الصعبة، فصارت البنوك تعمل مثل السوق السوداء..يتنافسون في رفع الأسعار وسرقة العملاء بعضهم من بعض عن طريق عرض أسعار أعلى لشراء الدولار.

وترى تقارير أن حالة من غياب الثقة والضبابية قد تستغرق شهورا حتى يستقر الجنيه مقابل الدولار.

رغم توقعات من الحكومة أن تحصول على قرض من صندوق النقد الدولي بقيمة 2.7مليار دولار خلال الأسبوع القادم واستثمارات أجنبية.

مستثمرون عرب

ورصدت بعض المواقع الاقتصادية اليوم أن الاستثمارات الأجنبية الموجودة حاليا في مصر، يلمسون عدم ارتياح من السياسة النقدية لمصر، وانها ذات أثر سلبي عليهم، حيث قالت شركة جرير للتسويق –سعودية- إن أعمالها بمصر من خلال شركة جرير مصر للتأجير التمويلي، المملوكة لها بالكامل، سوف تتأثر سلبا بقرار البنك المركزي بتحرير سعر صرف الجنيه مقابل العملات الأجنبية.

وأضافت في بيان لها اليوم الأربعاء، أن ذلك “بسبب فرق الصرف (خسارة) الناتج من ترجمة صافي أصول الشركة التابعة ومن ترجمة بنود مالية تشكل صافي استثمار شركة جرير للتسويق في هذه الشركة التابعة”.

كما أعلنت شركة تكوين المتطورة للصناعات أن عملياتها في مصر من خلال شركة “نيومارينا”، التابعة لها سوف تتأثر سلباً نتيجة تعويم سعر صرف الجنيه المصري رسمياً، حيث إنه من المتوقع أن يصل التأثير السلبي على صافي الأرباح الموحدة للشركة إلى نحو 45 مليون ريال، وفقاً لسعر الجنيه عند إعلان التعويم.

ركود داخلي

و قطاع السيارات من أكثر القطاعات تأثرا بالجانب السلبي، حيث سادت حالة من الارتباك عددًا من تجار السيارات في مصر، ما أدى إلى ركود حركة البيع بالسوق المحلية، بعد الارتفاعات المتتالية التي أقرها الوكلاء، على خلفية رحلة الصعود التي خاضها الدولار خلال الأسابيع القليلة الماضية، إضافة لعدم وضوح الرؤية بالنسبة لسياسات التسعير في الشركات بعد تعويم العملة المحلية، ما أدى لقفزة كبيرة بالدولار الجمركى.

وأدى هذا الركود التام إلى انخفاض نسبة البيع، مما دفع العديد من التجار لخفض “الأوفر برايس” للعديد من الطرازات؛ بهدف إنعاش مبيعاتها، لافتًا إلى أن العملاء يُلقون بتبعات الأزمة على التاجر نفسه، حيث يرونه مستغلا وساعيًا للتربح، رغم أن السبب فيها الوكيل الذي رفع السعر بشكل مُبالَغ فيه.

إبر التخدير

وخلص المحلل الاقتصادي محمد عايش في مقال له إلى أن “البنك المركزي والسلطات المالية والنقدية في مصر تهرب إلى الأمام، ولم تتخذ حتى الآن الإجراءات اللازمة للعلاج الحاسم، لأنها إجراءات ترتبط بالسياسة والجيش وبارونات الفساد”. 

موضحا أن “الحكومة لجأت إلى حقن الاقتصاد “بإبر التخدير وليس إبر العلاج، حيث كان الاقتصاد في مصر يعيش طوال الأعوام الثلاثة الماضية على المعونات الخليجية، بما فيها ودائع دولارية واجبة السداد مع فوائدها، والآن سينتقل الاقتصاد للعيش في السنوات الثلاث المقبلة على ظهر قرض صندوق النقد الدولي، وهو أيضاً قرض واجب السداد مع فوائده، ولو بعد حين”.

 

*الدولار يسجل 18 جنيهًا للبيع في البنوك و 19.5 في السوق السوداء

سجل سعر صرف الدولار الأميركى أمام الجنيه المصرى، اليوم الأربعاء، بعد قرار تعويم العملة المحلية يوم الخميس الماضى، مستويات مرتفعة فى البنوك، حيث بلغ متوسط سعر صرف الدولار الأميركى أمام الجنيه المصرى، 17.41 جنيها للشراء و18 جنيها للبيع، وسجل اليورو الأوروبى 19.23 جنيها  للشراء و19.70 جنيها للبيع.
بلغ الجنيه الإسترلينى 21.6058 جنيها للشراء و22.1446 جنيها للبيع، والفرنك السويسرى 17.8362 جنيها للشراء و18.2777 جنيها للبيع، وبلغ الين اليابانى “100 ين” 16.6209 جنيها للشراء و17.0336 جنيها للبيع، وسجل سعر صرف اليوان الصينى 2.5663 جنيه للشراء و2.6304 جنيه للبيع.
وعلى مستوى أسعار صرف العملات العربية مقابل الجنيه، بلغ سعر صرف الريال السعودى 4.6437 جنيهات للشراء و4.7579 جنيهات للبيع، وسجل الدينار الكويتى 57.4251 جنيها للشراء و58.8480 جنيها للبيع، وسجل الدرهم الإماراتى 4.7411 جنيهات للشراء و4.8583 جنيهات للبيع.
وارتفع سعر الدولار بالسوق السوداء خلال تعاملات اليوم نحو 18 جنيها للشراء، و19.5 جنيها للبيع، وارتفع سعر طلب الدولار بالسوق السوداء في ظل فشل البنوك في توفير العملة الأجنبية للتجار.

 

عسكر مصر ومقارنة مع اليابان وأمريكا وبنجلاديش.. الأحد 30 أكتوبر.. السياحة بمصر في طي النسيان

عسكر مصر ومقارنة مع اليابان وأمريكا وبنجلاديش

عسكر مصر ومقارنة مع اليابان وأمريكا وبنجلاديش

عسكر مصر ومقارنة مع اليابان وأمريكا وبنجلاديش.. الأحد 30 أكتوبر..  السياحة بمصر في طي النسيان

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*تجديد حبس أحمد ناصف 15 يومًا بزعم التحريض علي التظاهر في 11 نوفمبر المقبل

قررت نيابة شرق القاهرة، تجديد حبس أحمد ناصف الناشط السياسي، والمتحدث السابق بإسم حركة “طلاب ضد الانقلاب” و7 طلاب آخرين 15 يومًا، علي ذمة التحقيقات.
وكانت قوات أمن الإنقلاب العسكري إعتقلت “ناصف” وسبعة طلاب اَخرين، بعد مداهمة سكن جامعي لطلاب جامعة الأزهر بمدينة نصر فجر الإثنين الثالث من الشهر الجاري، وأخفتهم قسريا داخل مبني الأمن الوطني بلاظوغلي لثلاثة عشر يوما تجرعوا خلالها أبشع صور التعزيب، وبعرضهم علي نيابة حوادث شرق القاهرة قررت حبسهم 15 يوما علي ذمة التحقيقات في المحضر رقم 46180 لسنة 2016 جنح أول مدينة نصر، بزعم التحريض على التظاهر في 11 نوفمبر المقبل.

 

* انقلاب سيارة مساعد وزير الداخلية بطريق “قنا – سفاجا

تعرض اللواء عمر ناصر مساعد وزير الداخلية لأمن الصعيد، وخالد فرغلى مساعد مدير الأمن لقطاع الجنوب، اليوم الأحد، لحادث انقلاب سيارته بالكيلو 50 بطريق قنا سفاجا، وتم نقلهما للمستشفى، وانتقلت الأجهزة الأمنية إلى موقع الحادث.

أصيب 3 لواءات شرطة في حادث انقلاب سيارة شرطة بالكيلو 50 من طريق «قنا- سفاجا”

كان مدير أمن قنا اللواء صلاح الدين حسان، تلقى إخطارا يفيد بانقلاب سيارة شرطة بناحية الكيلو 50 من طريق «قنا- سفاجا»، مما أسفر عن إصابة اللواء عمر أحمد ناصر، مساعد وزير الداخلية لقطاع جنوب الصعيد، واللواء خالد عبدالحميد فرغل، مفتش الأمن العام بالأقصر، واللواء علاء أحمد محمود، بمديرية أمن الأقصر، وتم نقلهم لمستشفى قنا العام وحرر المحضر بالواقعة فيما تولت النيابة العامة التحقيق.

 

 

* 94 متوفى ومفقودًا آخر ضحايا السيول

ارتفع عدد ضحايا السيول جراء هطول أمطار غزيرة في عدد من محافظات جنوب وغرب مصر خلال الأيام الماضية إلى 22 قتيلاً و72 جريحًا على الأقل وبذلك ارتفع عدد الضحايا إلى 94 متوفى ومفقودًا.

ورجح المتحدث باسم وزارة الصحة خالد مجاهد في اتصال مع وكالة الصحافة الفرنسية بأن يكون عدد القتلى ربما أكبر؛ “لأن بعض الأهالي ينقلون ذويهم من المشارح للمدافن مباشرة دون تسجيلهم كضحايا للسيول”.

ولم يعط مجاهد تفاصيل عن توزيع القتلى في المحافظات المتضررة من السيول التي سببت دمارًا كبيرًا في عدة مدن، خصوصًا مدينة رأس غارب في محافظة البحر الأحمر شرق البلاد.

وحسب حصيلة أعلنت السبت، قتل ثمانية أشخاص في سوهاج وشخص في جنوب سيناء، وقضى تسعة أشخاص على الأقل في رأس غارب.

وأعلنت الحكومة أمس السبت تخصيص 50 مليون جنيه (5.6 مليون دولار) لتعويض المتضررين، بالإضافة إلى 50 مليون جنيه لاستعادة كفاءة البنية الأساسية بشكل عاجل في المناطق المتضررة من السيول.

تسببت السيول في مدينة سوهاج الجمعة الماضية بمقتل 12 شخصًا وإصابة 43 آخرين إثر حوادث انقلاب سيارات جرفتها مياه الأمطار الغزيرة على طريق سوهاج – قنا، وفقًا لوزارة الصحة.

وقررت محافظة البحر الأحمر رفع حالة الطوارئ بجميع القطاعات الخدمية لمواجهة الأمطار والسيول التي تعرضت لها مدينة رأس غارب، إضافة إلى إغلاق الحركة المرورية.

وفي السياق ذاته، أطلق مواطنون مصريون من مدينة رأس غارب شمال البحر الأحمر نداء استغاثة الجمعة، بعد الأمطار الغزيرة التي كونت سيولاً شديدة داهمت منازلهم وأغرقت مركباتهم.

ونشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو تظهر مياه السيول وهي تسير في أحياء المدينة وتغرق عددًا منها.

 

 * صحيفة فرنسية: السياحة بمصر في طي النسيان

السياحة بمصر  في طي النسيان بعد عام على إسقاط الطائرة الروسية”.. جاء هذا في تقرير لوكالة اﻷنباء الفرنسية تسلط فيه الضوء على اﻷحوال التي وصل إليها قطاع السياحة، وتأثيرات تدهوره على اﻷوضاع الاقتصادية في أكبر بلد عربي من حيث السكان.
وفيما يلي نص التقرير:
بعد سنة من تفجير الطائرة الروسية في مصر، البازارات السياحية تظهر القليل من الانتعاش في أكبر دولة عربية تتصارع مع الأزمة الاقتصادية.
وفي خان الخليلي – السوق التاريخي في القاهرة الذي كان يعج بالسياحيقول صاحب متجر لبيع الملابس :” حاليا أنا بضيع وقتي على الفيسبوك“.
وأضاف أمجد :” ليس لدي أي شيء آخر أفعله.. لا يوجد سياح أجانب .. والإنفاق من المصري لا يغطي المصاريف اليومية“.
وفي 31 أكتوبر 2015 سقطت طائرة روسية وقتل كل  ركابها البالغ عددهم 224 شخصا بعد قليل من إقلاعها من شرم الشيخ.
روسيا ردت بإلغاء جميع رحلاتها إلى مصر، كذلك فعلت بريطانيا، وهو ما وجه ضربة قاصمة لقطاع السياحة الذي يعاني منذ ثورة يناير 2011.
انخفاض عائدات السياحة، التي تعتبر المصدر الرئيسي للعملة الصعبة الأجنبية، فاقم أزمة الدولار التي تعاني منها مصر.
مسئولون مصريون أرجعوا ذلك إلى مؤامرة خارجية تستهدف الاقتصاد المصري، الكافيتريات والبازارات والمطاعم فارغة باستثناء بعض الأسر المصرية والطلاب.
ووصل عدد قليل من السياح لخان الخليلي، ولكن معظمهم عاد دون شراء أي هدايا تذكارية.
وقال عبد الرحمن بائع في أحد المتاجر المتخصصة في بيع الفضة المنقوشة: “السياحة ماتت تماما“.
عائلة من السياح الأوروبيين يدخلون المحل لكنهم يغادرون بدون شراء أي شيء.
وأضاف عبد الرحمن:” العدد القليل من السياح الذين يأتون  تقريبا لا يشترون أي شيء“.
في الماضي السياحة كانت توفر نحو 20 % من احتياجات العملات الأجنبية في مصر.
وفي فبراير الماضي، قال رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل في تصريحات تلفزيونية:” البلاد فقدت بالفعل ما يصل لـ 1.3 مليار دولار منذ كارثة الطائرة”، حتى قبل وقوع كارثة الطائرة الروسية، قطاع السياحة كان يعاني بشدة.
في يونيو 2015، أحبطت الشرطة محاولة تفجير بالقرب من معبد الكرنك الشهير في الأقصر، في حين كان 600 سائح في الداخل.
وفي العام الماضي، انخفضت أعداد السياح إلى أكثر من النصف، وبالتالي انخفضت ا?يرادات لـ  6.3 مليون دولار، مقارنة بـ 15 مليون عام 2010، وانخفض عدد السياح الروس لـ 2.3 مليون، مقارنة بـ 3.1 مليون عام 2014.
وتسعى الحكومة لجذب 20 مليون سائح، مع عائدات تقدر بـ 26 مليار دولار، بحلول 2020 من خلال حملة دولية لتشجيع السياحة، وتطوير المواقع السياحية.

 

* أهالى الغردقة: السيول دمرتنا.. وكل حاجة باظت

يعيش أهالى مدينة الغردقة لليوم الثالث على التوالى، مأساة حقيقية جراء السيول التى أدت لانقطاع الكهرباء والمياه وعدم وجود خبز، حيث غمرت المياه جميع الأدوار الأرضية للمنازل بما فيها المخابز، فى الوقت الذى اكتفى فيه مجلس المدينة، بتصريف المياه المتراكمة من الشوارع الرئيسية، دون التعامل مع الشوارع الجانبية.

من جانبه، قال أحد الأهالى ويدعى مصطفى حسن: «كل حاجة باظت، السيول دمرتنا، أخرجت أولادى بالحبال وننام حاليا فى الشارع، وتركت شغلى وليس معى أوراق.. كل شىء ضاع»، مضيفا: «وجدنا شلالات مياه تهاجمنا وطالبنا رئيس مجلس المدينة بفتح إحدى المدارس لوضع السيدات وإرسال سيارة لشفط المياه، لكنه رفض، وأخرجنا الأهالى باللوادر».

وقالت أخرى وتدعى فاطمة مصطفى: «كل العفش راح والبيت تهالك من قوة المياه، وإحدى جاراتى شاهدناها تسبح فى المياه ولم نستطع إنقاذها حتى ماتت»، وأضاف سعد خور الذى فقد والدته جراء السيول: «والدتى جرفها التيار ولم يستطع أخى إنقاذها وأصيب للأسف، الأمور صعبة جدا».

وقال عصام مدنى: «والدتى ظلت 6 ساعت فى السطوح ولم نتمكن من إنزالها سوى باللوادر، الحياة صعبة جدا، وأين مخرات السيول التى تنقذنا، ولماذا لا يوجد تدخل حكومى حتى الآن؟».

وأوضح خالد أحمد، «أنا وأولادى لا ننام منذ أمس الأول»، مضيفا: «أصبحت الآن بلا عمل لأننى لا أستطيع ترك أولادى»، فى الوقت نفسه صرخت إحدى السيدات قائلة: «كل أثاث منزلى دمر تماما، تعالوا ادخلوا بيتى وصوروا ماحدث به».

 

* العفو” عن معتقلين.. وعود مستهلكة بشروط “التوبة” المذلة

تركز دائرة التفكير التي تخطط العمل لقائد الانقلاب، على إقناع دوائر بعينها، من خلال رسائل محددة، أن النظام يحترم حقوق الإنسان وحريص على “شباب”، لا سيما “المحبوسين” منهم، وبين الحين والآخر يكرر تلك الرسالة المتعلقة بالإفراج عن دفعات جديدة من الشباب، شرط إعداد القوائم.

ففي 13 أبريل ولدى لقائه بما يسمى “الأسرة المصرية”، أعاد السيسي ما ذكره في يناير الماضي من أنه أفرج عن 4 دفعات من الشباب، وهي نفس الدفعات التي كررها تاليًا في إفطار الأسرة المصرية 2016، ومن قبله في إفطار الأسرة المصرية بفندق الماسة بمدينة نصر في يونيو 2015، بل وسبق ذلك وعد مكذوب في 25 فبراير 2015، نقلته صفحة “النهار اليوم” على “تويتر”؛ بالإفراج عن الشباب المحبوس في السجون بناءً على قوائم شباب الإعلاميين.

وفي آخر إحصائية نقلاً عن شبكة “سكاي نيوز”، أعلنت “داخلية” الانقلاب، الإفراج عن 165 محتجزًا، ممن لم يثبت بحقهم التورط في جرائم عنف أو شغب بناءً على قرار رئاسي بالعفو عنهم.

شاهد من أهلها

وكشفت الحقوقية راجية عمران، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، في تدوينة لها على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “قدمنا قوائم الشباب المحبوسين على خلفية قضايا الرأي عشرات المرات على مدى آخر 3 سنوات، لعدة جهات بناءً على طلب الرئاسة، فضلاً عن قائمة من المجلس القومي لحقوق الإنسان، واتصالات بين رئيس المجلس محمد فائق والرئاسة، لم تسفر إلا عن العفو عن 200 شاب وشابة، ومن بينهم 10 رفض تنفيذ العفو إلا بعد اتصالات وتظلمات”.

وأكملت عمران: “على العموم، سنرى ماذا سيحدث، وإذا كان بمقدورنا خروج واحد من الشباب من خلال تقديم القوائم، ولكن حتى خروج الشباب سنظل نتساءل: (الشباب فين)”، في إشارة إلى الحملة الإلكترونية التي نظمها نشطاء وحقوقيون أمس حول الشباب السجناء والمختفين قسريًا.

وقالت عمران ساخرة: “لا أفهم لماذا تطلب الرئاسة القوائم كل فترة، ويتم تعشيم الأهالي، رغم أن الورق ورقهم، والدفاتر دفاترهم، وإذا أرادوا معلومة سيصلون إليها بكل سهولة”.

وعود فشنك

الصحفي تامر أبو عرب، هو أيضًا شاهد من أهل 30 يونيو، ورغم ذلك قال في منشور على حسابه على “الفيسبوك”: “لما أسامة الغزالي طلب الإفراج عن الشباب المعتقلين كان رد السيسي المعتاد: “اعملوا قوايم وأنا هوقع.. ودي مش أول مرة أقول الكلام ده، دي المرة الرابعة”.. ومش فاهم الحقيقة قوايم إيه اللي كل ما حد يتكلم عن المعتقلين يتقال اعملوها وهنشوفها؟ ما هم معروفين بالاسم واللي ظلمهم أدرى الناس بأسمائهم”.

وأضاف: “طيب قبل ما نعمل قوائم للمرة الرابعة مش نعرف الأول إيه اللي حصل في الـ٣ قوايم اللي اتقدموا قبل كدة؟ ونعرف كمان فين الوعد اللي نشرته الجرايد كلها بالإفراج عن عدد كبير من النشطاء والصحفيين في عيد الأضحى ومن ساعتها تقريبًا العيد مجاش؟”.

وحمل أبو عرب السيسي المسؤولية عن الأبرياء والمظلومين قائلاً: “اللي اعترف قبل كدا من سنتين أن فيه مظلومين كتير في السجون هو اللي مسؤول يرد المظالم دي مش حد تاني.. ومش هنقضيها قوائم احنا وعمر العيال بيضيع جوه”.

عفو بطعم الذل

وفي يونيو 2015، أفرجت السلطات عن بعض الجنائيين وساقهم إعلام الإنقلاب على أنهم سياسيون من رافضي الانقلاب والموقعين على ما يسمى بإقرارات التوبة، وأجرت معهم صحف الانقلاب مقابلات صحفية، على إشهار توبتهم بالسب والقذف في الرئيس الشرعي والإخوان المسلمين متحدثين عن “خديعتهم” بعد أن رأوا أن “البلد بتتقدم في ظل السيسي”.

واعتبر حمدي رزق صحفي الانقلاب المخضرم، في 21 يونيو 2015، أن أن العفو الذي أعلنه السيسي، وتم بمقتضاه إطلاق سراح عدد من السجناء، قد تضمن إجبار بعض هؤلاء السجناء على السجود المذل لغير الله، لدى إطلاق سراحهم، على حد قوله.

وقال رزق في مقال بجريدة “المصري اليوم”، بعنوان: “إحنا مش هنطلع في الكادر”: “فيديو مخجل مدته (71 ثانية) لو شاهده السيسي لما سكت ثانية واحدة على هذا الإذلال الذي يمارسه ضابط عديم الضمير تجاه شاب أعزل وقع الرئيس قرارًا جمهوريًا بالعفو عنه، يأمره بالسجود على الأرض أمام كاميرات التصوير، قائلاً للمصورين: “إحنا مش هنطلع في الكادر”.

واعتبر “رزق” أن هذا الكادر “ينسف كل قرارات العفو الرئاسية، عفو إيه، والسجود هنا بالأمر، هذا الكادر جعل من قرار كريم في شهر كريم كحسنة يتبعها أذى، من ذا الذي فكر ورسم وأخرج هذا السيناريو الكئيب؟ كيف يقبل ضمير وزير الداخلية هذه السجدة؟”.

قوائم جديدة

وأعد المجلس القومي لحقوق الإنسان، وهو هيئة حكومية، للسيسي، قائمة مطالبًا بإصدار قرارات جديدة بالعفو عن العديد من الشباب والطلاب المحبوسين والمحكومين على ذمة قضايا خرق قانون التظاهر، مشيرا إلى قوائم تضم 1300 من الشباب والطلاب، سبق أن تقدم بها.

ورغم ذلك أعلن المجلس الحكومي لحقوق الإنسان تشكيل لجان جديدة للإفراج عن الشباب، الطريف أن من وعد بذلك؛ محمد عبدالعزيز عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، والقيادي بحركة “تمرد” والذي استشهد به السيسي في أكثر من موضع في المؤتمر الأخير للشباب بشرم الشيخ. 

ووعد “عبد العزيز” بأن تشارك لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، ضمن تشكيل لجنة اعداد القائمة.

 

 * توقف محطة مياة أطفيح والصف بسبب ارتفاع نسبة “العكارة” بمجرى نهر النيل

أعلنت الشركة القابضة للمياة والصرف الصحي أنه تم إيقاف محطتى مياه الشرب «أطفيح- الصف» بمحافظة الجيزة إثر زيادة نسبة العكارة بمجرى نهر النيل عن الحد المسموح به للتشغيل القياسي.

وذكرت الشركة القابضة، في بيان لها، أنه سيستمر رفع أقصى درجات الاستعداد والتأهب بكافة شركاتها التابعة للتعامل مع اثأر الأحوال الجوية السيئة التي تعرضت لها البلاد.

وأضافت أنه تم رفع درجات الإستعداد بمحطات مياه الشرب «العياط – البدرشينأبوالنمرس – الحوامدية»، تحسباً لوصول العكارة لمحيط مآخذ تلك المحطات، وأشارت الشركة أنه يتم أخذ عينة كل نصف ساعة من أمام مأخذ محطات المياه للتأكد من عدم تجاوز نسبة «العكارة» الحدود المسموح بها.

 

 *خراب مستعجل”: ارتفاع أسعار زيت الطعام “اللتر” يقفز لـ 22 جنيها.. ننشر الأسعار الجديدة

أكد مجدي نادي، المتحدث باسم نقابة البقالين، أنه تم رفع أسعار الزيت الحر بمختلف أنواعه وأحجامه، بعد قيام بعض الشركات برفع أسعار الزيت بدءا من يوم السبت الماضي، مضيفا أنه وصل سعر زجاجة الزيت الواحدة 20 جنيها كسعر جملة، على أن يتم بيعها للمستهلكين بـ22 جنيها في المحلات.
وأضاف نادي في تصريحات صحفية له، أن أسعار الزيت الحر تختلف عن أسعار الزيت التمويني الذي يباع لحاملى البطاقات التموينية.
وننشر أسعار الزيت الجديدة بعد زيادتها من الشركات بحسب ما ذكره المتحدث باسم نقابة البقالين، حيث وصل سعر كرتونة زيت ذرة 1 لتر، والمكونة من 12 زجاجة إلى 244 جنيه بدلا من 219 جنيه، أى ما يعادل 20 جنيها للزجاجة الواحدة، فيما وصل سعر كرتونة زيت ذرة 2 لتر، المكونة من ستة زجاجات إلى 229 جنيه بدلا من 205 جنيهات، أي ما يعادل 39 جنيها للزجاجة الواحدة، وبلغ سعر كرتونة زيت ذرة 3 لتر المكونة من 6 زجاجات 359 جنيه بدلا من 323 جنيه، أى ما يعادل 60 جنيها للزجاجة الواحدة.
أما بالنسبة لسعر كرتونة زيت عباد 1 لتر المكونة من 12 زجاجة، بلغت 214 جنيه بدلا من 191 جنيها، أى ما يعادل 18 جنيها للزجاجة الواحدة، فيما وصل كرتونة زيت عباد 2 لتر المكونة من 6 زجاجات إلى 197 جنيها بدلا من 173 جنيها، أى ما يعادل 33 جنيها للزجاجة الواحدة، وكذلك بلغ سعر كرتونة زيت عباد 3 لتر المكونة من 6 زجاجات 297 جنيها بدلا من 255 جنيها، أى ما يعادل 50 جنيها للزجاجة الواحدة.
يذكر أن موجة غير مسبوقة من ارتفاع الأسعار قد ضربت البلاد منذ بداية الانقلاب العسكري في 3 يوليو 2013، زادت وتيرتها خلال العام الأخير بشكل جنوني بحسب وصف أغلب الصحف العالمية، انطلقت معها دعوات للخروج في مظاهرات حاشدة سميت بـ “ثورة الغلابة” في 11/11 القادم، لاقتلاع حكم العسكر الفاشي الذي وصل بالبلاد إلى تلك الحال المتردية.

 

*اعتقال النائب “أحمد بيومي” من منزله بالقاهرة

اعتقلت قوات أمن الانقلاب بالقاهرة، صباح اليوم الأحد، النائب أحمد إبراهيم بيومي، عضو برلمان 2012 عن محافظة الفيوم، بعدما داهمت منزله بالقاهرة، واعتقلت معه اثنين من أزواج بناته وأحد أقاربهم واقتادتهم جميعًا لجهة غير معلومة حتى الآن بشكل تعسفي دون سند من القانون.
وقال شهود العيان إن حملة لقوات أمن الانقلاب داهمت منزل النائب بالقاهرة وروعت أهله واختطفته وبصحبته اثنان من أزواج بناته وأحد أقاربهم في مشهد تكدس بالجرائم والانتهاكات التي لا تسقط بالتقادم.
وحملت أسرة النائب سلطات الانقلاب المسئولية عن سلامته والمختطفين معه، وطالبت بسرعة الكشف عن مكان احتجازهم وأسبابه ورفع الظلم الواقع عليهم ومحاكمة كل المتورطين في هذه الجريمة.
وأضافت أسرة النائب أن النائب يعاني من عدة أمراض مزمنة، أبرزها القلب؛ حيث أجريت عملية قلب مفتوح وركب دعامتين من قبل ويحتاج إلى رعاية صحية خاصة.
كانت داخلية الانقلاب بمحافظة القاهرة قد اختطفت بتاريخ 25 من أكتوبر الجاري النائب البرلماني وعضو لجنة الدفاع والأمن القومي عن محافظة الفيوم المهندس “حمدي طه” وأحد مرافقيه خلال عودتهم من جلسة متابعة لدى الطبيب المعالج للنائب،واقتادتهم لجهة غير معلومة وأخفته قسريًّا بشكل تعسفي.

 

*الانقلاب يستعد لبيع بنك القاهرة في النصف الأول من عام 2017

قال نائب وزير المالية المصري للسياسات المالية، أحمد كوجك، إن بلاده اختارت المجموعة المالية هيرميس، أحد أكبر بنوك الاستثمار في مصر، وبنك اتش.اس.بي.سي”- مصر التابع للبنك البريطاني لتقديم المشورة في طرح حصة من بنك القاهرة ثالث أكبر بنك حكومي في مصر في البورصة.
وكان محافظ البنك المركزي المصري  طارق عامر أعلن في مارس الماضي أن الحكومة ستطرح في بورصة مصر أواخر هذا العام حصة من أسهم البنك العربي الأفريقي، كما ستطرح 20 بالمئة من أسهم بنك القاهرة من خلال زيادة رأس المال في البورصة.
وكانت مصر قد اختارت مجموعة سيتي غروب للخدمات المالية كمستشار مالي لطرح حصة من الأسهم المملوكة للدولة في البنك العربي الأفريقي، بحسب ما أكدته مصادر قريبة من هذا الملف لوكالة بلومبرغ الإخبارية، ويواكب ذلك خطة حكومية لخصخصة بنوك وشركات في محاولة لمواجهة الأزمة المالية الحادة التي تواجه البلاد.
وأضاف كوجك لـ”رويترز” اليوم الأحد أنه “لم يتحدد بعد موعد طرح حصة من بنك القاهرة في البورصة”، لكن مسؤولا في سوق المال قال لرويترز “سيكون طرح جزء من بنك القاهرة في البورصة خلال النصف الأول من 2017“.
تأسس بنك القاهرة في مايو  عام 1952 كشركة مساهمة مصرية ويبلغ رأسماله الحالي 1.6 مليار جنيه موزع على 400 مليون سهم بقيمة اسمية أربعة جنيهات للسهم الواحد. ويمتلك البنك نحو أربعة ملايين حساب مصرفي للأفراد والشركات والمؤسسات.
وتمتلك الحكومة المصرية البنك الأهلي المصري وبنك مصر وبنك القاهرة والمصرف المتحد و49 بالمئة في البنك العربي الأفريقي و20 بالمئة من أسهم بنك الإسكندرية.
وكانت آخر عملية بيع من الحكومة لأحد البنوك التي تملكها في أكتوبر عام 2006 عندما باعت 80 بالمئة من بنك الإسكندرية لبنك انتيسا سان باولو الإيطالي مقابل 1.6 مليار دولار.
وجرى آخر طرح لشركات حكومية في البورصة في عام 2005 حينما تم طرح أسهم المصرية للاتصالات وأموك وسيدي كرير للبتروكيماويات.
ويبلغ عدد فروع بنك القاهرة ووحداته نحو 240 فرعا ووحدة في مختلف أنحاء مصر ويبلغ عدد العاملين بالمصرف نحو 7500 موظف.

 

* رسائل “صندوق النقد الدولي” لمصر

بعث جيري رايس مدير الاتصال بصندوق النقد الدولي برسائل لمسئولي الانقلاب العسكري بمصر، بأن تحرير سعر الصرف في مصر مهم للغاية، خاصة وأن انخفاض قيمة الجنيه يؤدي إلى ندرة بعض السلع الأساسية في السوق.

وأضاف- بحسب تصريحاته الأخيرة لشبكة “بلومبرج”- أن مصر ملتزمة بالتحرك بشكل تدريجي إلى سعر صرف مرن لتنفيذ الشروط الأساسية للمشروع القرض، في حين قالت كريستين لاجارد، إنه توجد أزمة راهنة فيما يتعلق بسعر الصرف، بعدما وصل الفارق الرئيسي بين السعر الرسمي والسوق السوداء إلى 100%. 

وأشارت لاجارد إلى أن مصر باتت قريبة جدًّا من الحصول على قرض صندوق النقد بقيمة 12 مليار دولار، متمنيةً أن تتم الموافقة من قبل الهيئة التنفيذية لصندوق النقد على القرض خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

 

 *غضب بالجامعات بعد اتجاه “المنقلب” إلى إلغاء زيادات “مرسي” للأساتذة

تسود حالة من الغضب بين أساتذة الجامعات المصرية؛ جراء اتخاذ حكومة الانقلاب قرارا بتطبيق قانون الخدمة المدنية على أساتذة الجامعات، وما يتبعه من تخفيض للرواتب وإلغاء للزيادات التي أقرها الرئيس محمد مرسي.

وقال الدكتور يحيى القزاز، عضو مؤسس بحركة 9 مارس لاستقلال الجامعات، في تصريحات صحفية: إنه لا توجد شفافية في الدولة، والحكومة لا تعرف القرارات الصائبة من الخاطئة، حيث تسعى إلى تخفيض رواتب أساتذة الجامعات، في الوقت الذي تزيد فيه رواتب جهات أخرى، وتميل الدولة نحو الانحياز لرجال المال، معتبرا ما تصدره الحكومة بأنه ليس قوانين أو قرارات، وإنما جباية في ظل غياب الشفافية، بما ينذر بتفجر الأوضاع داخل الدولة، خاصة أنها تخفض الرواتب في ظل انخفاض قيمتها، بعد أن تسببت الحكومة في انهيار الجنيه أمام الدولار، ما أدى تلقائيا إلى تخفيض الرواتب والمدخرات.

وأضاف القزاز أن “الحكومة تريد من المواطن أن يكفر بالدولة المصرية، وتقول للناس اخرجوا في المظاهرات والاعتصامات”، مؤكدا عدم صمت الأساتذة على تدنى دخولهم.

 

*لهذه الأسباب.. كارثة قادمة للإسكندرية

لم تكد تمر كارثة سيول محافظات صعيد مصر، عقب تدمير منازل البسطاء في محافظات البحر الأحمر وجنوب سيناء وسوهاج وأسيوط وقنا، حتى قام نشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، بنشر كارثة قادمة لمحافظة الإسكندرية أكدوا أنهم يهدونها لمحافظ الانقلاب اللواء رضا فرحات ومسئولي المحليات.

ونشر النشطاء صورًا لعدد من “شنايش” المجاري بعدد من الأحياء، تم ردمها بالتراب، خاصة في نفس المناطق التي حدثت بها كارثة الشتاء الماضي وأدت لغرق مناطق الرمل ونجع العرب والمندرة وأبوسلميان.

وأضافوا أن “الشنايش” لم يقم أحد بالاهتمام بها برغم زعم المحافظ أنه أمر بتطهيرها خاصة مع تفاقم كارثة محافظات السعيد والتي أدوت بحياة 27 مواطنًا وإصابة العشرات منها. 

جدير بالذكر، أن محافظي الانقلاب السابقين،  اللواء طارق المهدي والدكتور هاني المسيري، قد أكدا أنه تم الانتهاء من مشروعات الصرف الصحي بتنفيذ عدد 22 مشروع صرف صحي واستخدام معدات وسيارات حديثة لتحسين منظومة الصرف الصحي في المحافظة بتكلفة إجمالية بلغت 4 مليارات و686 مليون جنيه.

 

*تاجيل هزليتي إمبابة والعياط

أجّلت محكمة جنايات شمال القاهرة، اليوم الأحد، برئاسة سعيد الصياد، إعادة إجراءات محاكمة 3 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم في القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بـ”أحداث عنف العياط”، إلى جلسة 9 نوفمبر المقبل، وقررت المحكمة إخلاء سبيل المعتقلين.

ومنعت المحكمة خلال جلسة اليوم حضور أي من الصحفيين أو وسائل الإعلام المختلفة، لتغطية وقائعها، واقتصر الحضور فقط على أعضاء هيئة الدفاع.

كما أرجأت المحكمة ذاتها، محاكمة 7 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”أحداث عنف إمبابة”، إلى جلسة 15 ديسمبر المقبل، للاطلاع.

 ومنعت المحكمة خلال جلسة اليوم حضور أي من الصحفيين أو وسائل الإعلام المختلفة، لتغطية وقائعها، واقتصر الحضور فقط على أعضاء هيئة الدفاع.

 

*حساسية عسكر مصر ومقارنة مع اليابان وأمريكا

“صدق او لا تصدق” .. وصلت حصيلة ضحايا السيول والأمطار الغزيرة التي شهدتها بعض محافظات مصر إلى 30 حالة وفاة و72 إصابة منذ يوم الخميس الماضي، إضافة إلى خسائر مادية في تلك المحافظات ، وسط تعامل فاشل من حكومة الانقلاب وحالة من اللامبالاه من جانب الجيش.

واقع مؤلم

وانتشرت صورة تمثل الواقع الاليم لما يعانيه المواطن المصري حيث تظهر الصورة كيفية تعامل جيوش العالم مع الازمات التي تلحق ببلادهم وطريقة مساعدتهم للمواطنين في الكوارث التي تحدث ، وبين حالة اللامبالاه للجيش المصري اثر كارثة سيول البحر الاحمر بانشغاله بعرض وبيع منتجات وسلع عذائية في الشوارع.

وتظهر الصورة الجيش الياباني أثناء كارثة تسونامي 2011وهو يجعل من جنوده جسر للمواطنين حتى يعبروا المنطقة في امان .

وجانب اخر من الصورة يظهر الجيش الامريكي وهو ينقذ الاطفال من هلاك اعصار ايزاك عام 2012.

وجانب للجيش البنجلاديشي وهو يتفاعل مع المواطنين ويحاول انقاذهم أثناء فيضان 2012.

والصورة المؤلمة للجيش المصري وطريقة تعامله مع ازمة السيول التي ضربت البحر الاحمر حيث تظهر جندي مصري يقف امام علب المربي والعسل والجبن لبيعها .

الجيش الحساس

من جهته زعم الإعلامي الموالي للانقلاب عمرو أديب، أن عدم نزول الجيش حتى الان لمساعدة الاهالي في ازمة السيول داء من كونه يشعر بحالة من “الحساسية” ، مطالبًا القوات المسلحة بالتدخل لحل أزمة مياه السيول في مدينة رأس غارب.

وأضاف أديب عبر برنامج “كل يوم” المذاع على قناة “On E” :” أنا بقول للجيش المصري، والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، مفيش حاجة اسمها انتوا مش عايزين تضايقوا حد، أو أن ظهور الجيش بيضايق الناس، رأس غارب وسوهاج محتاجين الجيش، ولازم الجيش ينزل؛ لأنه جيش الشعب، بلاش حسابات سياسية في هذا الموضوع”.

وأكد أديب أن الجيش هو الجهة الوحيدة التي تمتلك الإمكانيات اللازمة لمواجهة أزمة مياه السيول.

وتابع: “ليه الحساسية يا جماعة، القوات المسلحة لازم تنزل في الطوارئ فورًا، ومتتكسفش ومتتضايقش، ولازم الجيش ميحسبش حاجة؛ لأن البلد محتاجاه، فهذه الأمور لا يعالجها سوى القوات المسلحة”.

غضب عارم

وجاءت تلك الكارثة وسط فشل ذريع لحكومة الانقلاب حيث اعترض غاضبون طريق سير موكب رئيس الوزراء في حكومة الانقلاب شريف إسماعيل أثناء زيارته رأس غارب إحدى المدن المتضررة في محافظة البحر الأحمر .

وسبق أن حذرت هيئة الأرصاد الجوية قبيل أزمة السيول التي بدأت الخميس، من موجة طقس سيئ وأمطار غزيرة ، وتصل إلى حد السيول شرقي البلاد على محافظات البحر الأحمر وشمال وجنوب سيناء. 

وكانت هيئة موانئ البحر الأحمر قد رفعت درجة الاستعداد للحالة القصوى بموانيها في محافظات السويس وجنوب سيناء والبحر الأحمر، نظرا لسوء الأحوال الجوية وما أعقبها من عدم استقرار في سرعة الرياح وسقوط الأمطار الغزيرة.

 

*خبير مائي: السيسى أهدر 4.6 ملايين متر من المياه تكفي لزراعة 700 ألف فدان

كشف الدكتور حمدي عرفة -خبير الاداره المحليه واستشاري تطوير المناطق العشوائيه- أن الإداره الهزيله للاغلبيه العظمي من المحافظين وقيادات الإداره المحليه ووزاره الري تجاه ملف السيول، أفقدوا مصر 4.600 ملايي متر مكعب من مياة السيول كفيلة برى 700 ألف فدان.

وأضاف عرفه عبر صفحته الشصية بالفيس بوك، اليوم، إن سوء إدارة ملفات المحليات ومنها السيول التي اودت بحياه ١٤ فرد وأصابه ٥٤ فرد مؤخرا منذ ايام. مشيرًا إلى أن الاغلبيه العظمي من الوزراء والمحافظين يعملون في جزر منعزلة ولا يوجد تنسيق بينهم بشكل كافي حيث ان متوسط حجم الأمطار الساقطة في كل محافظه يصل الى ٤ ملايين و٦٠٠ الف متر مكعب فتنها كافيه لزراعة ٧٠٠ الف فدان في كل مرة، وأردف لكن باهمال المسؤولين تتحول الأمطار الي نقمه حيث فضحت امطار السماء حكومه شريف اسماعيل والادارات المحليه التابعة لها من حيث انعدام وفعاليه الإداره حيث اقتصرت خطه الحكومه وما يتبعها من محافظين الي الجولات الميدانية لموقع الحادث للشوالاعلامي وتوزيع البطاطين.

وأشار انه يوجد مخرجات للسيول طبيعية وصناعيه وعدد المخدرات الصناعيه هزيل ولا يتعدي ٢٦ مخر في كل محافظه وهناك ٣٤ طريق تم إنشاءهم منذ عقود .

وطالب باقالة محافظ البحر الأحمر وجنوب سيناء وسوهاج وأسيوط وقنا ووزير الري نظرا لحالات الوفيات والإصابات التي لحقت بالمواطنين مؤخرا وعدم استعدادهم الاستعداد الكافي للتعامل مع الازمة مع العلم ان هناك ١٤ محافظه معرضه للسيول سنويا وهي شمال وجنوب سيناء البحر الأحمر ووسوهاج وأسيوط وقنا وأسوان والمنيا وبني سيوف والفيوم والسويس والاسماعيلية والقاهره والأقصر.

وكشف أنه لا يوجد خطة قومية من المسؤولين للتعامل مع ملف السيول حتي هذه اللحظة والإدارة التي تتم في هذا الصدد عشوائية حيث إنه يوجد ١٢٦ محطة أرصاد كان يمكن الاستفاده منها مع أدارت الأزمات التابعة لمركز دعم واتخاذ القرار حيث وصل ارتفاع منسوب المياه في السيول علي الطرق بارتفاع من ٣ م الي ٥ م ووصل عرضها الي من ٣٠٠ إلى ٥٠٠ م علي الأقل حيث يوجد ٦٩٢ مخر للسيول وهذا غير كافٍ نهائيا في ٢٧ محافظة. 

وتابع: إن متوسط المبلغ المخصص لكل محافظه لمواجهة السيول مبلغ هزيل يصل الي ٥٠٠ الف جنيه فقط في حين ان كل محافظة تحتاج الى ٤٠٠ مليون جنيه علي الأقل لتطهير وصيانة وإنشاء عدد المخدرات السنوية حيث يوجد ما يقرب من ١١١٢ كفر ونجع وعزبه وقرية مهددين بالسيول خلال فصل الشتاء حيث تصل تكلفه سد الإعاقة الى ٢ مليون جنيه وكل خزان يحتاج إنشاءه الي ٢٥٠ الف جنيه حيث تكلفه السد العادي الى مليون جنيه مع العلم انه لايوجد معدات كافيه لشفط المياه في المحليات حيث تصل الى سيارته واحده فقط في كل حده محليه قروية.

 

*شاهد “الأرصاد”: أبلغنا “السيسي” بالسيول قبل شهر من حدوثها

كشف الدكتور وحيد سعودي، المتحدث باسم هيئة الأرصاد الجوية، عن إبلاغ الجهات الرسمية والمعنية والتنفيذية بموجة السيول والامطار الغزيرة منذ شهر.

وأعرب سعودي، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “عين على البرلمان، على فضائية”الحياه”، عن استيائه بسبب إهمال المسئولين بتنبؤات الأرصاد الجوية، وعدم توخي الحذر من الأخطار التي تحذر منها ؛ مؤكدا ضرورة أخذ المسئولين الاحتياطات اللازمة، منعا لحدوث كوارث في أي وقت.

 

*مستثمري أكتوبر”: توفير الدولارات أو إغلاق المصانع

طالب الدكتور محمد خميس شعبان، رئيس جمعية مستثمري السادس من أكتوبر، البنك المركزي بتوفير الدولار، لمستلزمات الإنتاج الأساسية في المصانع، خاصة الأدوية بعد الارتفاعات الجنونية للأخضر خلال الفترة الأخيرة، والتي تزيد من أعباء ومشكلات المصانع والمستثمرين، وتُعرضهم للغرامات، حال عدم الوفاء بالعقود مع الجهات الحكومية.

وأضاف شعبان، في تصريحات صحفية اليوم، أنهم مرتبطون بعقود محددة ويجب تنفيذها وأن المصانع لا تستطيع التوقف كليًا في ظل تفاقم أزمة الدولار، ما يدفع المستثمرين إلى اللجوء إلى السوق السوداء لشراء الدولار.

وشن رئيس مستثمري أكتوبر هجومًا على الدولة التي سمحت باستيراد مواد غذائية غير ضرورية ،برغم متطالبات الأكثر أهمية لمصانع الأدوية، مؤكدًا أنه لا يجوز ترك المصانع في ورطة واعتمادها على الدولار من السوق السوداء، خاصة في ظل الالتزامات الكبيرة التي تواجهها، وارتباطها بعقود تنفذها مع جهات حكومية، وفي حال عدم تنفيذها، تتكبد غرامات تأخير. 

لافتًا إلى أن المستثمر يضطر لشراء الدولار من السوق السوداء من أجل إنقاذ مصنعه من الغلق أو الغرامات.

 

*الصحفي المعتقل “سامحي مصطفى” : إحنا عايزين نتعالج وبس

استنكر سامحي مصطفى الصحفي بشبكة “رصد”، تعامل ضباط السجن مع المرضى من المعتقلين داخل مستشفى ليمان طرة قائلاً : “مش معقول ضابط يتحكم فى أرواح الناس … مش معقول شخص يحدد مين اللى يتعالج ومين مايتعالجش … ومين اللي يقعد في المستشفى ومين يرجع لسجنه من غير ما يتعالج … ويجبر الأطباء إنهم يعملوا تقارير بأن الشخص استكمل علاجه من غير ما يتعالج“.
وأضاف في منشور له على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”: “أنا لي أنا وصديقى العادلي ومرضى كتير أكثر من شهرين علشان نروح المنيل ولم يتم ترحيلنا“.
وطالب “مصطفى” لجنة حقوق الإنسان أن تزور مستشفى ليمان طرة لترى الإهمال الطبي الجسيم.
واختتم منشوره كما بدأه بقوله “إحنا عايزين نتعالج وبس“.
وفي أبريل 2015م، أصدرت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار ناجي شحاته، حكمًا بحبس سامحي مصطفى 25 عامًا، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ “غرفة عمليات رابعة”، على خلفية اتهام النيابة له بنشر الفتن والأكاذيب في البلاد والعمل على زعزعة الاقتصاد المصري وحيازة منشورات تحريضية.
ولقي الحكم ردود أفعال وأصداء واسعة، خاصة أنه صدر عن القاضي الذي أصدر نحو نصف أحكام الإعدام بحق معارضين للسلطة الحالية.

 

 

السيسي يتقارب مع إيران بشكل غير مسبوق. . الخميس 20 أكتوبر. . حلايب وشلاتين سودانية في مناهج الانقلاب

حلايب وشلاتين والنزاع المصري السوداني

حلايب وشلاتين والنزاع المصري السوداني

السيسي يتقارب مع إيران بشكل غير مسبوق. . الخميس 20 أكتوبر. . حلايب وشلاتين سودانية في مناهج الانقلاب

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*السجن المشدد 7 سنوات لـ4 من مناهضي الانقلاب بـ المنيا

قضت المحكمة العسكرية ، المنعقدة بمحافظة أسيوط، الخميس، بالسجن المشدد لـ4 من مناهضي الانقلاب، في قضية إعادة إجراءات محاكمتهم في أحداث اقتحام مقر إدارة الشباب والرياضة بمركز ديرمواس بالمنيا، عقب فض اعتصامي «رابعة والنهضة”.

وفى سياق متصل، قررت المحكمة مد أجل النطق بالحكم على 4 إخوان آخرين من المتهمين إلى جلسة الخميس المقبل، المتورطين في أحداث اقتحام مجلس مدينة ديرمواس، وكان محكومًا عليهم بالسجن المؤبد غيابيًا بجلسة 15 من شهر ديسمبر الماضى عام 2015.

 

 

*نقل 5 محكومين باﻹعدام في هزلية “العمليات المتقدمة” لمكان مجهول

نشرت صفحة “لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين”، أن سجن استقبال طرة نقل 5 من المعتقلين المحكوم عليهم بالإعدام ظلما وجورا في القضية الهزلية رقم 174 لسنة 2015 لمكان غير معلوم.
وقال والدة محمد فوزي، أحد المحكوم عليهم، إنهم تلقوا خبر من عدد من الأهالي المتواجدين في الزيارة اليوم الخميس، بنقل أبنائهم من زنازينهم لمكان غير معلوم.
وأوضحت أن إدارة السجن أخذت كافة متعلقاتهم الموجودة معهم من الملابس، وخرجوا بالملابس الحمراء لعربة الترحيلات متوجهين لمكان غير معلوم حتى الآن.
وأشارت إلى أن من نقلوا هم: “عبد البصير عبد الرؤوف، محمود الشريف، محمد فوزي، رضا معتمد، أحمد مصطفى”، مؤكدة على أنه لا يوجد جلسات للمحاكمة  لهم ومازال النقض لم يصدر فيه قرار حتى الآن.
وأكدت على أن تلك هى المرة الأولى التي يتم نقلهم فيها من سجن استقبال طرة منذ ظهورهم من الاختفاء القسري وخضوعهم للمحاكمة، بحد قولها.
كانت نيابة الانقلاب قد لفقت للمعتقلين نفس التهم المعلبة التي توجهها لمعارضي الانقلاب ومن بينها “التخطيط لاستهداف مسئولين في الدولة من بينهم شخصيات عسكرية، وإجراء عمليات تخريب لمحولات كهرباء واتصالات، بتعليمات من التنظيم الدولي لجماعة الإخوان، واستهداف الشخصيات المهمة بالدولة، والعاملين بالقوات المسلحة والشرطة”. وقدموا للمحاكمة دون أدني دليل لإثبات تلك التهم الملفقة.
فيما أصدرت محكمة غرب القاهرة العسكرية التابعة للانقلاب العسكري، حكما  جائراً يستند لتلك التهم الواهية في 29 مايو 2016  بإعدام 8 معتقلين في تلك القضية الملفقةوالتي تقع برقم 174 لسنة 2015 عسكري، والمعروفة إعلاميا  بـ العمليات المتقدمة“.

 

 

*الحبس 15 يوما لـ”الحسن أبو شامة” الطالب بـ”تمريض طنطا

جددت النيابة العامة، يوم الثلاثاء الموافق 18 أكتوبر، حبس “الحسن علي أبو شامة”، الطالب بالفرقة الثالثة بكلية التمريض جامعة طنطا، احتياطيا لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات.

وكانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت الطالب من منزله بقرية الإنبوطين بمركز السنطة، يوم الخميس 22 سبتمبر 2016، ليتم احتجازه دون عرض على النيابة العامة لمدة يومين كاملين، ثم عرضه على النيابة والتي قررت حبسه احتياطيا لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات.

 

*أمن الدولة تحبس المختطفة”شيرين بخيت” دون وجود محاميها

أمرت نيابة أمن الدولة -التابعة للانقلاب- بالتجمع الخامس تقرر حبس المواطنة “شيرين سعيد بخيت” ٤ أيام علي ذمة التحقيق والعرض مرة أخري أمام نفس النيابة يوم الأحد المقبل .

وأكد مصدر حقوقي أن نيابة أمن الدولة حققت مع “شيرين” دون حضور المحامي الخاص بها ، و لا يعرف أهلها مكان احتجازها حتى الأن .
يذكر أن السيدة شيرين “أم لأربعة أطفال “قد اعتقلت من منزلها ببركة السبع التابعة لمحافظة المنوفية فجر الأمس بعد اقتحامه وتكسير جميع محتوياته

 

 

*الانقلاب ينتقم من محامي لدفاعه عن حقوق المظلومين بديرب نجم بالشرقية

تواصل سلطات الإنقلاب العسكري، بمركز شرطة ديرب نجم بالشرقية، تلفيق القضايا والإنتهاكات السافرة بحق، بيومي صلاح بيومي المحامي وعضو هيئة الدفاع عن معتقلي ديرب نجم بالشرقية.
وقالت أسرة “بيومي” البالغ من العمر “33 عاما”، أنه ليس له أي إنتمائات سياسية، ويدافع عن حقوق المظلومين بغض النظر عن هويتهم وإنتمائاتهم، ما دفع السلطات الأمنية بديرب نجم من الإنتقام منه، وتلفيق ثلاثة قضايا له بتهم التظاهر وحيازة منشورات، وذلك بعد إعتقاله في الرابع والعشرين من الشهر الماضي، وتم إحتجازه في ظروف أحتجاز غير اَدمية، داخل زنزانة، أشبه بالمقبره، تنعدم بها التهوبة، وتتقدس بالمعتقلين.
واستنكرت الأسرة تجاهل نقابة المحامين لقضيته نجلها، بالرغم من أنه عضوا بالنقابة منذ تخرجه، وهو محام بالإسئناف العالي، وله نشاطه القانوني والحقوقي الواسع.
وتناشد أسرته منظمات حقوق الأنسان والمجتمع الدولي الدولية والمحلية التدخل لوقف نزيف الإنتهاكات بحق نجلها، وإخلاء سبيله، محملة مأمور قسم شرطة ديرب نجم، ومدير أمن الشرقية، ووزير داخلية الإنقلاب المسئولية الكاملة عن سلامته.

 

*ثلاثون يوما من الإخفاء القسري لطالب بطب الزقازيق وسط قلق متزايد من أسرته علي حياته

دخل الطالب /أحمد ماهر كمال – من مدينة أبو حماد بالشرقية، والطالب بالفرقة الخامسة بكلية الطب جامعة الزقازيق – يومه الثلاثون من الإخفاء القسري، وتُواصل أسرته المناشدات الحقوقية، والإجراءات القانونية، لإلزام وزارة الداخلية الإفصاح عن مكان إحتجازه وإخلاء سبيله، وسط قلق متزايد علي حياته بعد أنباء عن تعرضه للتعذيب الوحشي بمقر الأمن الوطني بالشرقية، منذ اليوم الأول لإعتقاله.
وأكدت أسرة “ماهر” أنه منذ اليوم الأول من إختطافه، وهم يواصلوا إرسال التلغرافات والشكاوي والبلاغات، للنائب العام، والمجلس القومي لحقوق الإنسان، ووزير الداخلية، ولم يتلقوا ردا من أي جهة علي الإطلاق، يكشف عن مكان إحتجازه.
وكانت قوات الأمن بالزقازبق قد قامت بالقبض التعسفي علي /أحمد ماهر، الطالب بالفرقة الخامسة بكلية الطب جامعة الزقازيق، عقب إنتهائه من اًداء الإمتحان بكلية الطب، في الحادي والعشرين من شهر سبتمبر الماضي، وأخفته قسريا دون سند قانوني، وبما يخالف كافة مواثيق وقوانين حقوق الإنسان.
ومركز الشهاب لحقوق الإنسان يحمل مديرية أمن الشرقية مسئولية سلامة الطالب /أحمد ماهر كمال ، ويطالب بسرعة الكشف عن مكان احتجازه و الإفراج الفوري عنه .

 

*اعتقال “شرشوب” لبثه فيديوهات ساخرة ضد السيسي

اعتقلت مليشيات الانقلاب في أسيوط “ك.هـ.ح.ع” 36 سنة-عامل-والشهير بـ”شرشوب”، بعد بثه فيديو ينتقد فيه قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي وعددًا من قيادات الانقلاب.

وقالت قوات الأمن إنها أعدت العديد من الأكمنة لضبط هذا العامل الشهير بـ”شرشوب”، زاعمة أنه سبق اتهامه في 16 قضية تتراوح ما بين النشل والمخدرات والتحريض على الفتنة الطائفية.

كما زعمت سلطات الانقلاب أن “شرشوب” عليه حكمين أحدهما بالحبس غيابيًّا- 3 سنوات بتهمة التحريض على الفتنة والآخر بحبسه أسبوعا وغرامة 2000 جنيه بتهمة التبديد، وحُرر محضر بالواقعة وجار العرض على النيابة.

وكان “شرشوب” قد نال شهرة واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد بثه فيديوهات تنتقد الأوضاع الحالية في مصر.. واستنكر أن يتولى حكم مصر شخصية ضعيفة وصغيرة بحجم السيسي قائد الانقلاب الذي فشل في كل شيء.

 

*هآرتس”: السيسي منع انتصارا كبيرا للمقاومة ضد إسرائيل مكايدة فى حماس

كشف ضابط رفيع بجيش الاحتلال الإسرائيلي عن تنازلات تقدمت بها إسرائيل للمقاومة الفلسطينية في غزة، إبان العدوان الأخير على القطاع صيف العام 2014، عن طريق مصر، غير أن قائد الانقلاب فى مصر عبد الفتاح السيسي حال دون تحقيقها، ورفضها دون أن يطلع وفود المقاومة عليها، مكايدة فى حركة حماس الإسلامية، نظرا لكراهيته الشخصية للإسلاميين.

وقال القائد السابق لقيادة المنطقة الوسطى في جيش الاحتلال “غادي شماني”، في مقابلة مع صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية: “إن إسرائيل هرولت وخضعت للعديد من مطالب الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، غير أن جهود السيسي حالت دون تحقيقها”، ممتحدا السيسي بالقول: “إن إسرائيل تمتلك حاليا نافذة فرص تاريخية غير مسبوقة، فلولا تدخل السيسي لانتهت الحرب بشكل مخزٍ للجيش والحكومة الإسرائيلية“.

وأضاف “شماني” أنه “في الحرب الأخيرة لم تتمكن إسرائيل من القضاء على الأنفاق في غزة، ولكن الجهود التي بذلها نظام السيسي فيما بعد حققت الكثير مما كانت تصبوا إليه إسرائيل في هذا المجال، عندما شرع في تنفيذ خطة دمرت أكثر من 70% من الأنفاق التي كانت منتشرة على الحدود بين قطاع غزة ومصر“.

وتابع “كراهية السيسي لحماس كانت في صالح إسرائيل، وهذه الكراهية ترجمت إلى إنجازات لصالح إسرائيل في المواجهات مع حماس.

وأشار الجنرال شماني إلى أن إسرائيل لم تتمكن من القضاء على تهديد الأنفاق التي تستخدمها حماس في جلب السلاح إلى قطاع غزة، وظلت تعاني من وجود هذه الأنفاق “حتى جاء السيسي وقرر تدميرها”، متمنيًا أن يبقى السيسي في حكم مصر لسنوات طويلة“.

وأكد أن “بقاء نظام المنقلب عبد الفتاح السيسي على رأس السلطة في مصر يضفي إضافة نوعية لأسس حماية الأمن القومي الإسرائيلي”، كما قال.

 

*محاكمة مبارك تكشف سر الانقلاب على “مرسي”؟

في كشفٍ لحقيقة الرئيس الشرعي محمد مرسي، الذي انحاز لثورة يناير وشارك في إشعالها قبل موعدها، كشفت مصادر قضائية عن حقيقة تمسك الرئيس مرسي بحق الشعب في القصاص لشهدائه، والقصاص من مبارك وقتلة الشعب.

وهو ما يكشف من جهة أخرى عن أسباب الانقلاب على الرئيس مرسي، لكون بقائه في السلطة سيكشف عصابة الفساد والدم التي تاجرت بدماء الشعب المصري لسنين.

اليوم، كشفت مصادر قضائية، عن أن وزير الداخلية الأسبق خلال فترة ثورة 25 يناير 2011، حبيب العادلي، اعترف بشكل لا يحمل لبسًا أثناء التحقيق معه قبل 30 يونيو 2013، أنه تلقى أمرًا مباشرًا من الرئيس المخلوع، حسني مبارك، بإطلاق النار على المتظاهرين لردعهم ومنع تكرار الثورة التي حدثت في تونس حينها.

وأشارت المصادر القضائية إلى أن هذه الاعترافات جاءت في إطار عمل لجنة تقصي الحقائق التي شكلها الرئيس د.محمد مرسي، والتحقيقات الجديدة التي أجرتها النيابة العامة بقيادة النائب العام الأسبق، طلعت عبدالله.

وأوضحت أن اعترافات العادلي وغيرها من الأدلة القاطعة التي تثبت تورط عناصر وزارة الداخلية في قتل المتظاهرين، موجودة في مذكرة النيابة المكونة من 600 صفحة بشأن القضية.

وكشفت المصادر، لأول مرة، عن أن من قام بعمليات قتل المتظاهرين ليست قوات الأمن المركزي، ولكنها قوات تابعة لقطاع الأمن العام. وكانت ترتدي زيًّا مشابهًا لزي قوات الأمن المركزي، مع فارق وحيد يتمثل بـ”شارة” تم وضعها على كتف السترات التي كان يرتديها المنتمون للقطاع.

وأوضحت المصادر أن الداخلية كانت تؤكد أن التحقيقات السابقة التي تمت بمعرفة النائب العام الأسبق عبدالمجيد محمود، أظهرت أن تسليح قوات الأمن المركزي لم يكن يتضمن تزويد العناصر بطلقات حية، لكن ثبت من خلال التحقيقات وجود قوات أخرى تابعة لقطاع الأمن العام، وهي التي كانت مسلحة بطلقات نارية حية.. وتم إثبات ذلك بعدما تم التدقيق بمخازن الذخائر التي تطابقت تماماً مع أماكن وجود تلك القوات ونوعية الإصابات وعدد الطلقات التي أصابت المتظاهرين وقتها، وفق المصادر.

في هذا السياق، أكدت المصادر القضائية، أن القاضي محمود الرشيدي، الذي ترأس ما يعرف بـ”محاكمة القرن” التي كان متهمًا بها مبارك ونجلاه جمال وعلاء، والعادلي، إضافةً إلى ستة أشخاص من كبار مساعدي مبارك، استبعد التحقيقات التي قامت بها النيابة العامة، والتي تتضمن الأدلة والاعترافات الخاصة برجال مبارك. وأضافت أن الرشيدي أصدر حكمًا بالبراءة بعد تحقيقات غير دقيقة، برأت مبارك والعادلي والمساعدين الستة في القضية.

مرسي ينحاز للثورة ويسجن مبارك

وأعربت المصادر عن أسفها لكون “هذه التحقيقات لا تزال في أدراج النائب العام، من دون أن يلتفت لها أحد”.

يشار إلى أن القضية الوحيدة التي صدر فيها حكم بالسجن ضد مبارك، وهي المعروفة إعلاميًّا بـ”القصور الرئاسية“، تم تحقيقها من جانب النيابة خلال فترة حكم مرسي، والنائب العام الأسبق، طلعت عبدالله.

وأوضحت المصادر القضائية أن القضايا الأخرى المتعلقة بمبارك وأعوانه، والتي تم التحقيق فيها في عهود أخرى مثل المجلس العسكري قبل استلام عبدالله منصبه، قد تم إفسادها.

وفيما يتعلق بقضية قتل المتظاهرين، قالت المصادر إنه تم الوصول خلال التحقيقات التي أجريت بمعرفة النيابة العامة، وأثناء فترة تولي عبدالله منصب النائب العام، إلى “المخازن التي خرجت منها أسلحة الشرطة في تلك الفترة، والمجموعات المسلحة، وكمية الذخائر التي كانت معها ونوعية الطلقات والذخائر، وكذلك تم التوصل لنوعية الطلقات التي أصيب بها المتظاهرون. وهو ما كشف تطابق تلك الطلقات مع تلك التي كانت بصحبة قوات الشرطة”، وفق المصادر.

وكشفت التحقيقات وقتها، والتي تجاهلها القاضي الرشيدي، عن “أن كميات الذخائر التي نفدت من الشرطة وقتها، وأماكن وجود مجموعات الشرطة المسلحة تطابقت مع الكميات والأماكن المدونة في كشوف تم التوصل إليها من داخل وزارة الداخلية”.

وأكدت التحقيقات أنه كان سيتم إصدار حكم إدانة ضد مبارك في القضية لولا تنحية الرشيدي لتلك التحقيقات وعدم الأخذ بها، في تصرف مثير للجدل وأدى في النهاية إلى تبرئة مبارك وأعوانه.

وكانت جبهة استقلال القضاء الرافضة للانقلاب العسكري قد وصفت الحكم بتبرئة مبارك ومعاونيه في قتل المتظاهرين فور صدوره بـ”المعيب”، مضيفة أنه “صدر بالمخالفة لما استقرت عليه دلائل عدة كافية توجب إعدام مبارك وكل معاونيه في عمليات القتل التي شهدتها تظاهرات 25 يناير“.

وجاء في بيان الجبهة الذي صدر عقب صدور الحكم أن “المحاكمة باطلة وتستوجب الطعن، وإحالة الرشيدي للصلاحية والعزل هي مسألة وقت“.

وبلغت أوراق القضية بحسب الرشيدي نحو 160 ألف ورقة، فيما تقدر أعداد القتلى خلال أحداث الثورة بنحو 1000 قتيل، ونحو ستة آلاف مصاب. وخلال الجلسات الأخيرة لنظر القضية، سمحت المحكمة لمبارك بإلقاء كلمة من داخل قفص المحاكمة للدفاع عن نفسه استمرت لنحو 24 دقيقة، وهي الكلمة التي وصفها مراقبون بأنها كانت كلمة تجميلية للرئيس المخلوع تمهيداً لحكم البراءة، إذ أكد خلالها أنه لم يكن ساعياً لمنصب أو سلطة، مدعياً أنه كان زاهداً في السلطة، كما استعرض خلالها سنوات حكمه منذ توليه الحكم خلفاً للرئيس الراحل، أنور السادات.

 

 

*إلغاء إعدامات اقتحام السجون و”كرداسة”.. مفاجآت أم مسكنات؟

بين من يعتبرها “مفاجأة” ومن يعتبرها “مسكن للثورة”، أوصت نيابة النقض بإلغاء الإعدام ضد الرئيس د.محمد مرسى و”المتهمين” فى قضية اقتحام السجون في وادي النطرون.
كما ألغت محكمة النقض، اليوم أيضا الأحكام الصادرة ضد 15 متهمًا من محكمة الجنايات بالإعدام شنقًا والسجن بالقضية رقم 1010 لسنة 2013 المعروفة إعلاميا بـ”أحداث اقتحام قسم كرداسة الثانية“.
وفي مذكرتها، أوصت نيابة النقض بقبول طعن المتهمين بالقضية وإلغاء أحكام الإعدام الصادرة ضدهم من الدائرة الخامسة إرهاب بمحكمة جنايات الجيزة، برئاسة محمد ناجى شحاتة، كما أوصت بإعادة محاكمتهم مرة أخرى أمام دائرة جنايات مغايرة.

 

*حلايب وشلاتين” سودانية في مناهج الانقلاب!

كشفت خريطة صماء بالصفحة رقم 14 بكتاب اللغة الإنجليزية للصف الثانى الإعدادى، عن وجود خطأ فى حدود مصر، حيث أظهرت الخريطة منطقتى حلايب وشلاتين ضمن حدود دولة السودان، في إطار كوارث التعليم في ظل الانقلاب العسكري في مصر.
وفي محاولة في وزارة التربية والتعليم للتغطية علي الفضيحة، أعلن رضا حجازى، رئيس قطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم في حكومة الانقلاب، أن الوزارة قررت تعميم خطاب إلى المديريات التعليمية لتعديل الخريطة بعد عرضها على متخصصين بالوزارة ومكتب مستشار الجغرافيا، لافتة إلى أنه تم إرسال خطاب إلى المدارس والمديريات لتلاشى الخطأ الموجود فى الخريطة وتعديلها على وجه السرعة.
وأضاف أن الواقعة تم اكتشافها من قبل معلمين فى الميدان وإرسالها إلى الوزارة وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بعد مراجعة الخريطة.
وكانت الفترة الماضية قد شهدت تلاعب تعليم الانقلاب في المناهج الدراسية وتغيير تبعية جزيرتي تيران وصنافير بعد بيعهما للسعودية من جانب قادة الانقلاب.

 

*مسئول إثيوبي: أنجزنا 54% من سد النهضة ولن نتوقف ثانية واحدة!

قال نائب رئيس الوزراء الإثيوبي، دبري صيون جبري ميكائيل، إن أكثر من 54% اكتملت من أعمال البناء في مشروع سد النهضة.
وقال «ميكائيل»، الذي يشغل أيضًا منصب وزير الاتصال والعلوم والتكنولوجيا، للتليفزيون الرسمي، عقب زيارة تفقدية إلى مشروع سد النهضة، أمس الثلاثاء، إن «أعمال البناء في السد تسير بعناية ومسئولية دون انقطاع.. الحكومة أعطت الأولوية للمشروع باعتباره محركًا أساسيًا لعملية التصنيع في البلاد”.
يأتى ذلك بعد أكثر من أسبوع على اتهام حكومة إثيوبيا لمصر بمحاولة زعزعة استقرارها، لإيقاف بناء السد.
وأضاف نائب رئيس الوزراء الإثيوبي: «سد النهضة الذي تبنيه الحكومة بالتعاون مع الشعب الإثيوبي سيساهم بشكل كبير في النمو الاقتصادي للبلاد. بناء سد النهضة لن يتوقف ثانية واحدة”
وقال مدير المشروع، سمينيو بقلي، حسب التليفزيون الرسمي، إن «بناء السد يسير وفقًا للخطة الموضعة للانتهاء منه حسب الجدول الزمني المحدد». السد سيمكن العمالة الإثيوبية من اكتساب المهارات في مجال بناء السدود.
وأضاف «بقلي»، أن «الواحدة من التوربينات «ستعمل على توليد 350 ميجاوات من الطاقة، التي من المقرر أن تبلغ 6000 ميجاوات عند تركيب 16 وحدة من التوربينات مع اكتمال السد»، مشيرًا إلى أن مدير المشروع قال إن «11 ألف عامل مقسمون على 3 مجموعات بينهم مهندسون وفنيون يعملون ليل نهار”.
فيما يتزم قائد الانقلاب الصمت، مكتفيا بالاستجداء، الذي ترفضه إثيوبيا، التي تتهم السيسي بأنه يدعم خلافات المعارضة الإثيوبية لإثارة غضب الأورمو ضد النظام الإثيوبي.

 

*تسمم 100 تلميذ بالفيوم بعد تناولهم تطعيما فاسدا

شهدت 4 مدارس بالفيوم، تسمم 100 تلميذ بعد تلقيهم تطعيمات فاسدة، اليوم الخميس، وسط حالة من الذعر التي انتابت الأهالي فور سماعهم النبأ.

وكشف أولياء أمور وشهود عيان في تصريحات صحفية اليوم، أن مدرسة الحجر الابتدائية، ومدرسة الغرق، والمدرسة الإعدادية بقرية محمد فهمي، ومدرسة قرية عنك الابتدائية، قد شهدت تسمم عشرات الأطفال جراء تناولهم مصلا تطعيما ضد شلل الأطفال.

وشهدت المدارس حالة من الفزع بين أولياء الأمور الذين هرعوا إلى المدارس للاطمئنان على أبنائهم. وقاموا بإخراج التلاميذ بالقوة خوفاً عليهم، فيما قامت سيارات الإسعاف بنقل المصابين إلى مستشفى إطسا المركزي وقامت بتحويلهم إلى قسم السموم بمستشفى الفيوم العام لعمل الإسعافات الأولية لهم

وذكرت مصادر صحفية بالفيوم أنه تم تحويل قرابة الـ 5 حالات لمستشفى الفيوم العام لخطورتهم.

 

 

*اعتقال بورسعيدية عقب حديثها للسيسي: إنت بتموت الشباب

اعتقل الأمن سيدة بورسعيدية، عند شكواها من مطالب البنك التعسفية لتسلم الإسكان الاجتماعى، خلال حوارها مع الإعلامى وائل الإبراشى فى برنامج العاشرة مساء” وسط اندهاش المذيع.
وقالت السيدة، خلال مداخلة لها من بورسعيد، على قناة “دريم” موجهةً حديثها لقائد الانقلاب عبدالفتاح السيسى، انت قلت حادى إسكان للشباب، ولكن انت كدا بتموتوهم، تعالوا إضربنوى بالنار، مشاريع إيه وأنا عندى 56 سنة وعندى القلب وعندى روماتيزم وساكنه مفروش.
وتابع: أخلى إبنى يسرق ولا أجيب دوا وأكل ليهم،الموت ليا أحسن أنا عاوزه حقى أحسن ما أموت نفسى حالا،أنا نزلت معا كفى الميدان والناس كلها عرفانى وعقب حديثه قام أمناء شرطة بزى مدنى باعتقالها على الهواء.
وأكدت إن الناس اللى جايين يعلموا بحث ثالث بياخدوا رشاوى ، وإن نجلها الذى تقدم لأخذ شقة لم يكن لديه سوى 100 جنيه فقط فى جيبه بعد بحث ثالث وعاوزين منه 300 جنيه .
وعلق الإبراشى على الأمر، بقول: للاسف بيتعملوا مع الشاشة اللى بتطلع مشاكل الناس اللى فى الصدور، الناس حتى مش عاوز توصل أصواتهم ولا أخدوا شققهم.. التعامل مع الناس فيه شدة وإهانة وقسوة فيه إرهاب وتخويف وذل وإهانة تحت عنوان “محدودى الدخل“.
وكانت  نيابة الشرق ببورسعيد قررت فى الساعة الأولى من صباح اليوم الخميس، باستمرار حبس 19 من متظاهرى الإسكان الاجتماعى فى التهم الموجهة إليهم من تجمهر، قطع طريق، وتعطيل مرفق عام، وضبط وإحضار 8 آخرين بتهمة التحريض.
كانت قد وجهت النيابة العامة، مساء أمس الأربعاء، تُهم التجمهر، إغلاق الطريق، وتعطيل مرفق عام لـ19 من متضررى الإسكان ببورسعيد، كما جاء بالمحضر اتهام 8 أشخاص آخرين بتهمة التحريض وهم: “وسام الصفتى، هيثم وجيه، محمد الدسوقي، رمضان زغلول، محمد محرم، إسلام الصاوي، محمد النشار، وعلاء موسى“.

يذكر أنه كانت قد ألقت قوات مديرية أمن بورسعيد، القبض على 19 من متظاهرى الإسكان الإجتماعى، وذلك خلال فض تظاهراتهم أمام مرفق المعديات بحى الشرق، والذين أوقفوا خلالها حركة المعديات، وتم تحرير محضراً يحمل رقم 2016/3128 إدارى الشرق .

 

*أسرار قرض صندوق النقد وحقيقة الدور الخفي لتوني بلير

مؤشرات عديدة تعكس حجم التردي في الأوضاع الاقتصادية المصرية، الأمر الذي ينعكس على أصدقاء عبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب، في “إسرائيل” الذين لديهم أسبابهم الخاصة في الحرص على نظام السيسي ودعمه خوفا عليه من السقوط.

من تلك المؤشرات دعوات السيسي المتكررة للمصريين إلى تحمل الأعباء الاقتصادية، من “صبح على مصر بجنيه” مرورا بمشروع “الفكّة” وصولا إلى تحديد النسل.

غير أن سقوط مليون و368 ألف مصري جديد تحت خط الفقر خلال العامين الماضيين وفق صحيفة مصرية- يزيد حالة الغليان التي ظهرت في مظاهرات واعتصامات فضتها قوى الأمن، لكن هناك ما هو أخطر.
الأخطر يأتي على لسان وزير التموين الذي طلب من المواطنين أن يتحملوا قليلا وإلا أصبحوا لاجئين. بيد أن الواقع لا يتغير وإنما يزداد بؤسا، فما تداعيات عدم زحزحته ولو قليلا؟

خطورة المظاهرات العفوية

معلقون مصريون وأمريكيون وحتى إسرائيليون يردون  بأن هذا الواقع الجامد يعني عودة الجماهير إلى الشارع وتقويض حكم السيسي.

هذه المظاهرات توصف بالعفوية وبأنها بلا خلفيات سياسية كما جرت العادة على وصمها. وهي تحمل رسائل يلخصها رئيس تحرير صحيفة المشهد الأسبوعية المصرية مجدي شندي بأن المواطن في ظل غلاء الأسعار ونقص الدخول لم يعد يحتمل تطبيقات صندوق النقد مثل تحرير سعر صرف الجنيه ورفع الدعم عن الطاقة.

ومضى يقول لبرنامج “ما وراء الخبر” حلقة (2016/10/19) إن ثمة تقديرات تشير إلى ارتفاع الأسعار منذ بداية العام الحالي بنسبة 50%، وعليه أصبحت إجراءات الصندوق تمثل ضغطا إضافيا على المواطن، لافتا إلى أن وصفة الصندوق طريق للتهلكة في دول تعاني اقتصاديا كمصر.

تبعات لزلزال 25 يناير

أما الخبير في القانون الدولي محمود رفعت متحدثا من بروكسل، فيرى أن النزول إلى الشارع ليس جديدا في مصر، لكنه أخذ حجمه النوعي والكبير في يناير 2011 الثورة التي اقتلعت حسني مبارك.
ووصف ما يجري الآن من حراك شعبي بأنه تبعات للزلزال الذي وقع قبل خمس سنوات، مذكرا بأن من يظن بأن ثورة يناير ماتت فإنه لم يقرأ شيئا في التاريخ، مبينا أن الشعوب لا تنسى تطلعاتها بهذه السهولة.

لماذا تحرص “إسرائيل” على السيسي؟

أما الباحث المختص في الشؤون الإسرائيلية صالح النعامي فيؤكد أن ثمة قلقا شديدا في إسرائيل وشكوكا في قدرة سلطات الانقلاب على البقاء بسبب الضائقة الاقتصادية وإفلاس خطابه السياسي.

ولفت إلى أن مركز يورشاليم الذي يرأس مجلس إدارته دوري غولد وكيل وزارة الخارجية الإسرائيلي اعتبر حدوث تحول في مواقف الدول الداعمة للسيسي، ومن ذلك الخلاف السعودي المصري تهديدا “لمحور الاعتدال العربي” الذي رحبت به إسرائيل منذ ظهور الثورات المضادة واستفادت منه كثيرا.

الدور الخفي لتوني بلير

وفي تعليقه على القلق الإسرائيلي قال محمود رفعت إن القصة ستفهم فقط بالإجابة عن سؤالين: من الذي أتى بقرض صندوق النقد وما هي اشتراطات الصندوق ليعطي مصر قرضا؟

ويجيب بأن الشرط الأول للقرض هو بيع أصول الدولة، وأن توني بلير رجل إسرائيل الأول هو من ورط مصر وأقنع الإمارات والسعودية بضخ المليارات في البنك المركزي المصري لإقناع الصندوق بمنح القرض.

وخلص بالنتيجة إلى أن إسرائيل تريد امتلاك مفاصل الدولة المصرية وهي ليست قلقة أن يزول نظام السيسي وإنما ألا تنفذ مشروعها قبل أن يزول النظام.

 

*كواليس هبّة بورسعيد ضد مظالم الانقلاب

منذ القرن الماضى، لم تعرف مدن القناة معنى الهزيمة والخضوع والاستسلام، حتى أصبحت بورسعيد وأخوتها نموذجًا يضرب المثل فى التضحية والفداء.

وقد شهدت بورسعيد خروج الآلاف من المواطنين على مدار يومين بعد القرارات التعسفية التى طالب بها البنك المواطنين المتقدمين لحجز شقق بالإسكان الاستثماري” الذي يضلل به السيسي الموطنين ويطلق عليه “إسكان اجتماعي”.

وجاءت قرارات البنك الجديدة كشرط لاستلام شقق الإسكان الخاص بوزارة الإسكان والتعمير بالمحافظة، الذى كان على أثره اعتقال 19 مواطنًا رددوا هتافات ارحل“.

وعرضت أحد الفيديويهات لثورة الغلابة فى بورسعيد يومى 18 و19 أكتوبر الجارى بتظاهرات رفعت شعار “ارحل”، تسببت فى وقف الملاحة وحصار محافظ بورسعيد، عقب زيادة مبالغة بمشروع الإسكان الاجتماعى، مما دعا المواطنون لافتراش الأرض فى مشهد يعيد للأذهان مشاهد ثورة 25 يناير 2011 وشرارتها التى انطلقت فى سقوط أول شهيد من السويس والتى كان على إثرها رحيل المخلوع مبارك.

وعرف عن مدن القناة الاستبسال أمام الاحتلال الإنجليزي والإسرائيلى على مدار عشرات السنين، فهل ستصبح بورسعيد شرارة إسقاط نظام العسكر؟؟

 

*وزير العدل الشرعي : قتل قوات الأمن للشعب دون مساءلة جعلهم أكثر إجرامًا

علق المستشار أحمد سليمان – وزير العدل بحكومة هشام قنديل – على قتل مجند لأمين شرطة، قائلًا: “إن تعدد حالات قتل قوات الأمن للشعب دون مساءلة جعلهم أكثر جرأة فى الإقدام على الجريمة والاستهانة بالأرواح سواء مع الشعب أو فيما بينهم وبين أنفسهم كما حدث فى عدة وقائع.

وأكد المستشار أحمد سليمان :” إنه لاشك أن الاستهانة بحرمة الدماء، وانتهاك القانون والدستور يقضي على دولة القانون التى يرتضى فيها الأشخاص اللجوء للقانون والتزام اجراءات التقاضي لاقتضاء حقوقهم أو حمايتها والدفاع عنها، ونتيجة لذلك تسود بينهم أعمال البلطجة وشريعة الغاب“.

وأضاف في تصريحات صحفية  :”النظام استحل دماء المصريين، ودهس ويدهس القانون صباح مساء، فقد استباح دماء المصريين وارتكب أكبر مجزرة فى رابعة والنهضة، ومجازر أحرى عديدة، وبعدها أصبح القتل والقنص والتعذيب والإخفاء القسرى ممارسات عادية تتم بمنتهى الاستهانة بأرواح البشر وبالقانون، بل وبكيان الدولة ذاتها حيث تتعرض الدولة فى هذه الحالة للانهيار بشيوع الفوضى، ولجوء كل من يدعي حًقا لاستعمال القوة فى اقتضائه أو حمايتة”.

وتابع: “لقد استهان النظام بأرواح البشر ولجأ للتصفية الجسدية كما حدث فى 6 أكتوبر والمعادى ومع سائق وراكبي الميكروباص الذين اتهمهم النظام بقتل ريجيني، وكما حدث مع الدكتور محمد كمال وياسر شحاته واللذين أعلن عن القبض عليها، وبعدها أعلن عن قتلهما في تبادل لإطلاق النار كما يعلن في مثل هذه الحالات، كل ذلك يؤكد في أذهان الناس وخاصة أدوات النظام أنه لامحل للمساءلة، ولا احترام لقانون والاستهانة بحرمة الدماء ومن ثم يكونوا أكثر جرأة فى الإقدام على الجريمة والاستهانة بالأرواح سواء مع الشعب أو بينهم وبين أنفسهم كما حدث فى عدة وقائع.

جدير بالذكر أنه أثناء تواجد المجند رضوان ونيس محمد، من قوة الإدارة العامة للعمليات الخاصة بقطاع الأمن المركزي، المقيم بسوهاج، فجر الثلاثاء، بخدمته بسيارة التأمين المتمركزة بمنطقة تأمين السفارات في جاردن سيتي، حدثت مشادة كلامية بينه وبين أمين الشرطة أسامة عابدين خطاب، من قوة العمليات الخاصة بقطاع الأمن المركزي، وتعدى الأخير على الأول خلالها بالسب والشتم وتوعده بتوقيع جزاء إداري عليه وحرمانه من إجازته الشهرية، وهو ما أصاب المجند المذكور بحالة نفسية سيئة أطلق على إثرها عدة أعيرة نارية من السلاح الآلي عهدته تجاه الأمين، مما أدى إلى وفاته وإصابة أمين الشرطة 

 

*تسريبات تؤكد طلب إيران من أمريكا حضور مصر مفاوضات سوريا بلوزان

أكدت صحيفة “الغارديان” البريطانية، الخميس، أن إيران مارست ضغوطا من أجل أن تحضر مصر لمفاوضات لوزان بسويسرا لبحث الأزمة السورية.

وكتبت “الغارديان”، نقلا عن تسريبات رسائل إلكترونية، أن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، طلب شخصيا بأن تحضر مصر محادثات نهاية الأسبوع الماضي بلوزان، في تحرك أثار القلق من أن مصر يجري كسب ودها لتنأى بنفسها عن موقفها التقليدي المؤيد للغرب في المنطقة.
وكانت المحادثات التي دعت لها كل من موسكو وواشنطن، قد فشلت في التوصل إلى استراتيجية مشتركة مع روسيا، حليف نظام الأسد، لإنهاء الأزمة السورية التي دخلت عامها السادس.
وكشفت الصحيفة البريطانية أنها اطلعت على رسائل إيميل، تفيد بأن وزير خارجية إيران، طلب من نظيره الأمريكي جون كيري السماح لفريق القاهرة بحضور محادثات لوزان. فحين اقترح كيري عقد محادثات تشارك فيها ست دول حتى “نرى ما إذا كانت المعقولية ستظهر للعيان” في سوريا، أجاب ظريف: “ولم لا تدعى مصر أيضا؟“.

وتابعت الصحيفة أن طهران وافقت على حضور المباحثات بعد أن ضمنت مقاعد حول طاولة المفاوضات لكل من القاهرة وبغداد، وأشارت الصحيفة إلى أن العراق ومصر يدعمان موقف إيران المؤيد للأسد، ناهيك عن كون مصر الدولة العربية السنية الأكثر كثافة سكانية في منطقة الشرق الأوسط.
وتابعت الصحيفة أن إيران تحرص على ألا يتفوق عليها عدديا التحالف المناهض لنظام لأسد في محادثات لوزان، والذي يتكون من كل من تركيا وقطر والمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة.
الضغوط الإيرانية من أجل مشاركة مصر في محادثات لوزان، بدأت، حسب الغارديان”، قبل أيام قليلة من الصدمة التي وجهتها مصر لسندها المالي المملكة العربية السعودية من خلال التصويت لصالح الروس قطعا للطريق على مشروع قرار فرنسي في مجلس الأمن حول سوريا كان يطالب بإنهاء القصف الجوي لحلب ووقف تحليق الطيران العسكري فوق المدينة.
وهو القرار الذي وصفه السفير السعودي لدى الأمم المتحدة بالـ”مؤلم”، مشيرا إلى أن مواقف كل السنيغال وماليزيا كانت أقرب إلى القرار العربي “المتفق عليه” من ذلك الذي تبنته مصر، عضو جامعة الدول العربية.
رد الرياض على القرار المصري لم يتأخر، إذ علقت في اليوم التالي مباشرة المساعدة النفطية للقاهرة، التي تقدر بنحو 700 ألف طن من المنتجات النفطية شهريا.
القرار المصري جعل البلدين ينخرطان في أول نزاع علني بينهما منذ الانقلاب على الرئيس محمد مرسي في العام 2013، وكانت الرياض طوال هذه الفترة ترسل مليارات الدولارات إلى القاهرة ما ساعدها على إبقاء اقتصادها المتدهور متماسكا.
وأضافت الصحيفة أن إيران ترى في مصر ثقلا وازنا مقابل العداوة السعودية في أي جهود دبلوماسية تبذل لتقرير مصير سوريا ومستقبلها، واعتبرت “الغارديانأن الرياض وطهران، على المدى القصير، منهمكان في دبلوماسية “لا شيء محظورفيما يتعلق بالأزمة السورية.
وكشفت الصحيفة أن كيري أرسل رسالة إيميل إلى ظريف في الرابع من تشرين الأول/ أكتوبر، في سعي منه لجمع اللاعبين الكبار في المنطقة، بعد انهيار آخر وقف لإطلاق النار في سوريا تم إبرامه بين الولايات المتحدة وروسيا، مما نجم عنه تعرض مدينة حلب السورية للقصف الجوي.
وقال كيري في الرسالة، إن ناقش مع نظيره الروسي سيرجي لافروف عقد “اجتماعا صغيرا جدا للأطراف المعنية مباشرة بالشأن السوري. إنه متحمس جدا للأمر. وأنا كذلك. لا نتحدث هنا عن مفاوضات وإنما عن استشارة“.
وتابع كيري: “والهدف هو استكشاف الحل السياسي ورؤية ما إذا كان يمكن لمعقولية جديدة أن تتجلى، وكذلك مناقشة كيف يمكننا تغيير هذا الحراك – إذا أمكن“.

وأضاف وزير الخارجية الأمريكي أن المحادثات سيشارك فيها كل من روسيا وإيران وتركيا وقطر والمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، “هل بإمكانك التواجد في لوزان مساء السبت الخامس عشر للمشاركة؟“.

وحسب تسريبات “الغارديان”، فإن ظريف أجاب كيري بأنه سيحاول الحضور، مشيرا إلى أنه يتوجب عليه العودة إلى طهران في اليوم التالي مباشرة ليستقبل وزراء خارجية أفارقة، قبل أن يتساءل: “ولم لا تدعى مصر أيضا؟“.

بعد أيام من الأخذ والرد، تقول “الغارديان”: “أخبر نائب وزير الخارجية الإيراني لشؤون الشرق الأوسط الصحفيين بأن “أخبارا عظيمة سوف تبث عما قريب”، وبعد ساعات تم الإعلان عن أن ما وسم بأنه اجتماع مصغر لمجموعة الاتصال حول سوريا في لوزان سيوسع ليشمل كلا من مصر والعراق لتعزيز موقف إيران“.

الإعلان تلته تغريدة للصحافي الإيراني بوكالة “فارس” شبه الرسمية، صادق غورباني، قال فيها: “من المثير للاهتمام كيف انتقلت مصر السيسي بالتدريج من المحور الأمريكي السعودي إلى المحور الروسي الإيراني“.

ونقلت “الغارديان” عن إتش إيه هيليار، من المجلس الأطلنطي والمعهد الملكي للقوات المتحدة الذي يتخذ من لندن مقرا له، قوله: “إن لمصر رؤيتها الخاصة بها فيما يتعلق بسوريا، والحاصل أن هذه الرؤية تتوافق مع الرؤية الإيرانية. تريد القاهرة للدولة في سوريا أن تكون قادرة على البقاء والقيام بذاتها كما يقلقها وجود الجماعات الإسلامية. فيما يتعلق بالمتطرفين، يمكن اعتبار هذه المخاوف مشروعة. في الوقت نفسه، لطالما غازلت مصر الروس، فيما يبدو أنها محاولة لإبلاغ الغرب بأن لدى مصر خياراتها“.

وتابع: “إن السعوديين اتخذوا موقفا استراتيجيا منذ فترة طويلة. مصر أكبر بكثير من أن تفشل. لا تريد الرياض للفوضى أن تعم في المنطقة وسوف يقومون بما يلزم لإبقاء الاقتصاد المصري متماسكا. تعداد سكان مصر 90 مليونا والعلاقات معها لا مجال للعبث بها“.

كما نقلت الصحيفة عن مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية، رفض عدم الإفصاح عن هويته، قوله إنه لا مجال للتعليق على “الاتصالات الدبلوماسية الخاصة، مضيفا أن “علاقة الولايات المتحدة الأمريكية بمصر تقوم على عدد من الأولويات، بما في ذلك مصالحنا المشتركة في إلحاق الهزيمة بالإرهاب وحل النزاع في سوريا“.

 

 

*الحكومة ترفض شراء أرز المزارعين بـ 2400 جنيه.. وتستورده بـ 6000 جنيه

ما زالت السياسات الخاطئة التي تتبعها الحكومة هي السائدة في التعامل مع جميع الأزمات التي تمر بها البلاد، فبعد أن حددت الحكومة سعر الأرز بـ 2300 جنيه للطن الحبة الرفيعة، و2400 للطن الحبة العريضة، ووقف تصدير الأرز في أغسطس الماضي لتحقيق الاكتفاء وإنهاء أزمة ارتفاع سعره، رفض المزارعون بيع الأرز، نظرًا لانخفاض السعر الذي حددته الحكومة.

فقررت الحكومة استيراد 500 ألف طن من الأرز كمخزون استراتيجي، لمنع تكرار ما حدث العام الماضي، من شراء التجار والمضاربين من المزارعين كميات كبيرة من الأرز، وتخزينها، مما أدى إلى ارتفاع سعره بشكل كبير، لذا لجأت هذا العام إلى طرح المناقصات لحل الأزمة.

وكان المزارعون عرضوا بيع الأرز بمبلغ 2800 جنيه للطن، ولكن وزارة التموين أصرت على السعر الذي حددته، واتجهت هيئة السلع التموينية إلى طرح ممارسة لاستيراد 200 ألف طن أرز أبيض من الهند، شارك فيها ثلاث شركات للاستيراد بأسعار 410 دولارات للطن الواحد، أي ما يعادل 3 آلاف و600 جنيه بحسب السعر الرسمي للدولار في البنوك كما يعلنه البنك المركزي المصري، وهو 8.88 جنيه للدولار و بسعر 6000 جنيه و هو القيمة الحقيقية للجنيه في السوق السوداء .

وأكد مصطفى النجاري، رئيس شعبة الأرز بالمجلس التصديري للحاصلات الزراعية، أن الممارسة شهدت مشاركة 3 شركات، هي: شركة مفضل بحصة 50 ألف طن، وشركة كريستال 50 ألف طن، وشركة مالتي تريد 100 ألف طن.

وقال الباحث الاقتصادي إلهامي الميرغني إن هناك مصالح ضيقة ضد مصر وشعبها يقودها حفنة من المستوردين، لتدمير الزراعة والصناعة والاعتماد على الاستيراد، رغم أنه إذا اشترت الحكومة الأرز من الفلاح بسعر الاستيراد، فسيجعله هذا يعمل على زيادة الإنتاج، ويحرص على مصلحة البلد.

وأضاف الميرغني بحسب «البديل» أن الكارثة هي التوسع في استيراد منتجات لها مثيل محلي لصالح المستوردين، بما يشكل ضغطًا إضافيًّا في الطلب على الدولار، فالحكومة الحالية تعمل ضد الإنتاج وضد مصر ومع العمولات والتوكيلات الأجنبية ومصالح المستوردين والمزيد من الاعتماد على الخارج، على حد قوله.

وأوضح أنه بدل التفكير في تحقيق اكتفاء ذاتي من الغذاء الرئيسي، يتم الاعتماد بالكامل على الاستيراد، بما يزيد الطلب على الدولار وعجز ميزان المدفوعات، ويدمر الإنتاج الوطني والفلاح المصري لصالح مافيا الاستيراد والقيادات الفاسدة، فما يحدث في الأرز يحدث في القمح والعديد من المحاصيل التي يتم تدمير زراعتها.

ومن جانبه يرى الدكتور مصطفى النشرتي، الخبير الاقتصادي، أن الحكومة تعمل لصالح مافيا تتحكم في وزارة الزراعة ضد الفلاح والمستهلك، ولذلك نطالب وزير الزراعة بالعمل لصالح الفلاح والمستهلك”.

وأوضح النشرتي بحسب «البديل» أن هناك تكلفة غير محسوبة للأرز في مصر، وهي كمية المياه المستهلكة لزراعته والتي تعادل 8 أضعاف استهلاك أي محصول آخر، لذلك ترى الحكومة أنه من الأفضل استيراد الأرز ووقف زراعته محليًّا، لتوفير المياه لزراعة محاصيل أخرى.

وتابع أن الفلاح عندما وجد الدولة تسمح بتصدير الأرز، زاد زراعته الأرز مرة ونصفًا عن العام الماضي، ولتحقيق التوازن بين العرض والطلب تتجه الحكومة إلى استيراد الأرز من الخارج، مشيرًا إلى أن اتجاه الحكومة للاستيراد من الهند لأن تكلفة زراعة الأرز هناك أقل من مصر، بسبب حصة المياه التي يستهلكها الأرز.

 

 

*مذيعة انقلابية تدافع عن السيسي بقصة مفبركة

فبركت الإعلامية المصرية منى بارومة المؤيدة لرئيس عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي قصة غير حقيقية خلال استضافتها أمس للمحامي والسياسي المصري جمال عيد بعد سخريته من حديث الإعلام المصري عن أسر قائد الأسطول السادس الأمريكي.
ودخلت بارومة في جدال حاد مع عيد واتهمته بأنه من الإخوان علما بأنه يحمل توجهات يسارية، ثم قامت بكيل العديد من الاتهامات له بـ”السكوت عن قتل الجنود المصريين في سيناء وترديد أقوال الإخوان ومحاولة تخريب البلد“.
وأصرت الإعلامية الانقلابية على قصة أسر قائد الأسطول السادس بل وزعمت أن مدير قناة السويس قائد البحرية المصرية السابق مهاب مميش هو من صرح بذلك بالإضافة إلى أن المرشحة الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون أكدت الواقعة!!.
ووسط جدال المذيعة مع عيد قالت إنها تملك مقطعا مصورا يقول فيه “يسقط حكم العسكر”، وهو ما أكده عيد وقال إنه ضد الحكم العسكري وأن مكان العسكر هو حماية الناس وليس حكمهم وهو ضد إراقة دماء المصريين سواء في سيناء أو في رابعة وضد قتل المدنيين.
وانسحب عيد من اللقاء مع بارومة التي قالت بعد خروجه من البرنامج إنه كان يريد فقط شتم الحكومة المصرية التابعة للانقلاب ورئيسها “عبد الفتاح السيسي“.

 

*صحيفة أسبانية”: «السيسي» يفتح قضايا قديمة ويعدل القانون الجنائي لخدمة القمع

نشرت صحيفة “البايس” الإسبانية مقال رأي يتحدث عن القمع الذي يمارسه السيسي في بلاد الفراعنة والوسائل التي يستعملها لدعم آلة القمع التي يريدها أن تطال أكبر عدد من الشعب وتخمد أكبر عدد من الأصوات المعارضة.

وقال الكاتب في مقاله، لولا أن المنظمات الحقوقية التي تفضح الجرائم البشعة لنظام السيسي، لما خرجت هذه الصورة المسكوت عنها إلى الأضواء، وجدير بالذكر أن العديد من المنظمات غير الحكومية تكافح في مصر من أجل جمع شهادات حول التعذيب والقمع في مصر، على أمل أن يتغير الوضع ويتم إرساء أسس الديمقراطية في البلاد.

وأضاف الكاتب أنه بعد انقلاب سنة 2013، الذي جاء بالسيسي إلى الحكم، اندلعت في مصر حملة وحشية من القمع السياسي والاجتماعي الذي بلغ أشده في تاريخ مصر الحديث. وخلال هذه الفترة، تم إلقاء القبض على حوالي 50 ألف شخص بسبب معارضتهم لنظام السيسي، الأمر الذي أدى إلى مقتل حوالي ثلاثة آلاف شخص على يد قوات الأمن.

وعلاوة على ذلك، عانى المئات من التعذيب الوحشي في مراكز الشرطة والسجون، كما تم حظر العديد من الأحزاب السياسية ووسائل الإعلام وإيقافها عن العمل. وعموما فإن وصول صورة تقريبية حول حجم هذه المعاناة إلى الرأي العام، يعود إلى العمل الشجاع لمنظمات حقوق الإنسان التي توثق هذه الانتهاكات على الرغم من المخاطر الهائلة والصعوبات التي تواجهها. ولهذا السبب يسعى النظام إلى إقصاء هذه المنظمات وعرقلتها.

وأضاف الكاتب أنه خلال الشهر الماضي، وافقت محكمة القاهرة على طلب من المدعي العام لتجميد أصول خمسة ناشطين حقوقيين بارزين، ونفس الأمر بالنسبة لخمس منظمات تعمل في نفس المجال، من بينها مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان.

وأشار الكاتب إلى أن المحكمة حظرت أيضا على 11 شخصا مغادرة البلاد، إلى أن يتم التحقيق في تهم ضدهم بما في ذلك تلقي التمويل الأجنبي غير المشروع والقيام بأعمال “تضر بالمصلحة الوطنية”. وتجدر الإشارة هنا إلى أنه في حال التحقيق في هذه التهم بعد التعديل الأخير للقانون الجنائي، سيصبح المتهمون في عرضة إلى عقوبة السجن مدى الحياة.

وبينت الصحيفة أن القرار الصادر عن المحكمة هو نتيجة لإعادة فتح تحقيق قديم من قبل المدعي العام في سنة 2011 ضد أكثر من 12 منظمة مكرسة لتعزيز حقوق الإنسان والديمقراطية. كما أنه في سنة 2013، حكمت المحاكم المصرية بالسجن ضد 43 موظفا داخل المنظمات غير الحكومية، 15 من بينهم هم من الرعايا الأجانب الذين تمكنوا من الفرار من البلاد قبل إصدار هذه الأحكام.

وجدير بالذكر هنا أن هذه القضية كان لها تأثير دولي كبير وأثارت جدلا واسع النطاق، إذ أنه من بين المؤسسات التي شملتها حملة الحظر نجد مؤسسة مرتبطة بالحزب الديمقراطي الأمريكي وأخرى تابعة للحزب الجمهوري.

 

*مونيتور: السيسي يتقارب مع إيران بشكل غير مسبوق

سلط تقرير لموقع “المونيتور” الأميركي الضوء على تزايد دفء العلاقات بين طهران والقاهرة، وذلك بخلاف ما كانت عليه العلاقات بين البلدين إبان حكم الدكتورمرسي.

وقال التقرير إن تقارب وجهات النظر بين سوريا ومصر قد يؤدي إلى الدعم المتبادل بين القوتين الإقليميتين، وعلى هامش قمة التكنولوجيا في “جنيفالتقى وزير الخارجية المصري مع نظيره الإيراني ، وهو اللقاء الذي لم يحدث منذ الثورة الإسلامية في إيران عام 1979، وهو ما أثار الحديث عن إعادة التقارب.

ويشير التقرير إلى زيارة الرئيس الإيراني أحمدي نجاد إلى القاهرة في فبراير 2013 ، وهي زيارة تاريخية حيث قوبل من قبل نظيره المصري، آنذاك محمد مرسي، إلا أنه لم يحدث أي دفء في العلاقات لاحقاً نتيجة الزيارة .

ويضيف التقرير “أن موقف مصر إبان حكم الرئيس الشرعي محمد مرسي، كان أقرب ما يمكن للموقف السعودي تجاه القضية السورية، إذ وقف الإخوان المسلمون في سوريا ضد الرئيس السوري المحاصر، بشار الأسد، وخلال خطابه في مؤتمر القمة الإسلامية أغضب محمد مرسي، المنتمي للإخوان المسلمين مضيفيه، بانتقاده الحكومة السورية، كما أنه ساند الإمارات ضد إيران فيما يتعلق بالجزر المتنازع عليها في الخليج (الفارسي)”، بحسب وصف التقرير.

وفي تصريح سابق للموقع قال دبلوماسي إيراني رفيع المستوى إن مرسي أخبر الإيرانيين أنه جاء إلى إيران لساعات معدودة، وأنه لن يقضي الليلة بالبلاد، ولن يتقابل مع المرشد الأعلى للثورة الإسلامية“.

وعلى النقيض تمامًا، فمنذ أن تولى زعيم عصابة الانقلاب  عبدالفتاح السيسي في يوليو 2013 ، نأت القاهرة بنفسها تدريجياً عن موقف مرسي السابق في سوريا ، وفي الوقت نفسه حاول السيسي التقارب مع روسيا ، مع مناقشة الكرملين”حالياً استخدام القواعد العسكرية في مصر .

ويلفت التقرير إلى تأكيد وزير الخارجية المصري سامح شكري لنظيره الإيراني محمد جواد ظريف -خلال قمة التكنولوجيا- على رؤية القاهرة المغايرة تماماً لوجهة النظر السعودية، إذ تصر الرياض على الإطاحة بنظام الأسد.

وعقب لقاء شكري – ظريف، التقى ياسر عثمان رئيس مكتب رعاية المصالح المصرية بـ”حسين أمير”، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الإيراني، وخلال اللقاء عبر “ياسر” عن حماس بلاده للتعاون مع إيران حول القضايا الإقليمية، بما في ذلك الأزمة السورية.

وبحسب التقرير ، فإن الزيادة الواضحة في اللقاءات بين البلدين ،أدت إلى غضب السعودية ،التي تخوض نزاعات جدية مع طهران حول القضايا الإقليمية ،وفي 10 أكتوبر أخطرت أرامكو السعودية الهيئة العامة للبترول بوقف إمدادات مشتقات النفط ، ومع ذلك فقد أعلنت الهيئة أن الإمدادات ستستأنف .

ويخلص الكاتب إلى أن سلسلة اللقاءات بين المسؤولين المصريين والإيرانيين رفيعي المستوى قد تكون مؤشراً على بداية تعاون غير مسبوق بين البلدين، وهذا الدفء في العلاقات قد يؤدي في النهاية إلى تطبيع نهائي للعلاقات، وتنسيق العمل تجاه الأزمة السورية ، وفي هذا الشأن، تجدر الإشارة إلى الغموض المحيط بمشاركة إيران في المحادثات متعددة الأطراف حول الأزمة السورية .

فوفقاً لمسؤول إيراني تحدث إلى الموقع، شريطة عدم الكشف عن هويته، فإن إيران رفضت المشاركة في البداية، دون حضور ممثلي العراق وسوريا ، وبالفعل في 14 من أكتوبر، وقبل يوم من بدء المحادثات، أعلن مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والأفريقية أن مصر وإيران والعراق سيشاركون في المحادثات.

وختم الكاتب بالقول “بالرغم من أن الأزمة السورية قد تغير قواعد اللعبة في العلاقة بين إيران ومصر، فإنه من غير الواضح ما إذا كانت مصر ستنحاز بشكل كامل للمحور الإيراني الروسي وتقف في وجه الضغوط الروسية السعودية والأميركية“. 

 

 

*دراسة..الإعلام المصرى يدعم الانظمة العسكرية ويبرر الفشل الذريع للسيسى

أكدت دراسة حديثة صدرت عن مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات وجاءت بعنوان ”مصر بين عهدين: مرسي والسيسي – دراسة مقارنة“، وتتناول الأوضاع السياسية والدستورية والأمنية والاقتصادية والإعلامية التي شهدتها مصر خلال عهد الرئيس مرسى والمنقلب عبد الفتاح السيسى، أنه وبعد مرور نحو خمسة أعوام على ثورة 25 يناير، ما تزال مصر تعاني من وجود قطاع إعلامي سلطوي، وقيود على حرية التعبير. فالإعلام في مصر يتسم بدعمه للنظام العسكرى. فعلى الرغم من استمرار الأزمات وتفشيها واتساعها خلال فترة السيسي، دافعت وسائل الإعلام هذه عن السيسي، ورأت أن ما قام به إنجاز لا يتكرر، ويستحيل تحقيقه في أيّ عهد آخر. كما صورت وعود السيسي بشكل مبالغ فيه، وبنت آمالا كبيرة على السيسي.

وأكدت الدراسة أن الصحف المملوكة للدولة حافظت على ولائها لنظام مبارك حتى قبل أيام قليلة من الإطاحة به، وأنها استمرت في خطابها السابق، مع فارق وحيد هو أنه تمّ استبدال المجلس الأعلى للقوات المسلحة بمبارك. فالصحف نفسها التي مجّدت مبارك ومن ثمّ شعب مصر لفترة وجيزة جدا، سرعان ما بدأت تمجّد المجلس العسكري وزعيمه، في حين بقيت العقلية الاستبدادية مكانها كما عكستها وسائل الإعلام، وأصبح الجيش هو المنقذ، وأصبح كل مَن يتحدّث ضدّه أو يهاجمه مهددا بالمحاكمات العسكرية.

وتوضح الدراسة أن الإعلام المصري قد دخل حالة استقطاب وتجاذب سياسي بعد ثورة 25 يناير، حيث شكّلت لحظة رحيل مبارك نقطة فارقة في مسيرة الإعلام المصري، الذي وجد نفسه فجأة متحررا من معظم القيود الأمنية والإدارية التي كانت تحكمه طوال عقود، فتحولت الحرية وسقوط القيود إلى فوضى إعلامية، بينما لم تقم السلطة الانتقالية بأيّ خطوات لإعادة تنظيم الإعلام المصري هيكليا وتشريعيا بما يتناسب مع الواقع الجديد. وتعرّضت الأصوات الناقدة لأداء الإعلام إلى المضايقات والتهميش، من جانب جهات حكومية وغير حكومية. وتأثّرت وسائل الإعلام الخاصة بملاّكها من رجال الأعمال الذين ارتبطوا بعلاقات مع نظام مبارك والدولة العميقة.

وعلى الرغم من تولي الدكتور محمد مرسي الرئاسة، فقد أصبح هدفا مفضلا للإعلام المحلي الذي أوسعه نقدا واستهدافا، بل سخرية واستخفافا، حيث تبارت في ذلك سلسلة من القنوات الخاصة الذائعة الصيت التي يملكها رجال أعمال يرتبطون بمبارك وعهده. ولم ينته الأمر عند هذا الحد، بل إن وسائل الإعلام المملوكة للدولة من قنوات تلفزيون ومحطات إذاعة وصحف ومواقع إلكترونية، كثيرا ما شاركت بقدر أو بآخر في هذه الحملات تحت مظلة الحرية.

وعانى الإعلام المصري حالةً من الاستقطاب خلال حكم الرئيس مرسي. ولم يتدخل الرئيس مرسي في أن يحدَّ من الحملات التي استهدفته وجماعة الإخوان المسلمين، والتيار الإسلامي عموما. وامتلأت القنوات الإعلامية بعبارات مثل أخونة الدولة“، و”ميليشيات الإخوان المسلمين“… ونتج عن ذلك رفع عدد غير مسبوق من القضايا أمام المحاكم ضدّ الصحفيين والإعلاميين بتهمة ”إهانة الرئيس“.

وتشير الدراسة إلى أنه وعلى الرغم من تعيين وزير جديد للإعلام موالٍ لجماعة الإخوان المسلمين، وتعيين مجلس الشورى، الذي يُعَدّ الكثير من أعضائه من الإسلاميين، رؤساء تحرير جددا، فقد تعامل مجلس الشورى مع موضوع التعيينات بموضوعية لافتة، حيث لم يعيين سوى اثنين من المحسوبين على الإخوان من أصل خمسين. كما بقي العديد من هذه المؤسّسات موالية لنظام مبارك، وكان الصراع صراع سلطة وولاء لنظام دون آخر، بدل أن يكون الولاء للمعايير الصحفية المهنية أو للشعب.

وتلفت الدراسة النظر إلى أن وسائل الإعلام المصرية لعبت دورا مهما في الانقلاب على الرئيس مرسي، خصوصا فيما يتعلق بإشعال نقمة المصريين عليه، وعلى الإخوان المسلمين.

فقد اعتمدت وسائل الإعلام المصرية الهجوم المنظم والمستمر، وحرصت على تحميل مرسي والإخوان مسؤولية أيّ إخفاق أو سلبيات، حتى لو كانت مزمنة ومتوارثة منذ عهد مبارك. وانتشرت شائعات لم تهدف فقط إلى إسقاط الإخوان وتهيئة الساحة للسيسي لتصدّر المشهد، بل لاستخدامها بعد ذلك عند اللزوم في تثبيت حكم السيسي ومحاولة احتواء أيّ إخفاقات يواجهها. وهو ما أكده الإعلامي توفيق عكاشة الذي أعلن عن وجود علاقة وتعاون بين إعلاميين وأجهزة الأمن المصرية بهدف إسقاط جماعة الإخوان المسلمين والرئيس مرسي، وقال عكاشة: إن جميع الإعلاميين هم ”أصدقاء الأمن وكانوا عايزين يطيحوا بالإخوان“.

وتذكر الدراسة أن وسائل الإعلام المصري اعتمدت في الشائعات في عهد مرسي على ثلاث إستراتيجيات رئيسية، هي: الطعن في شرعيته، والطعن في وطنيته ووطنية الإخوان، وفي تشبيهه بمبارك والإخوان بالحزب الوطني.

وتوضح الدراسة أن المشهد الإعلامي في مصر دخل مرحلة جديدة بالغة الدلالة والخطورة بعد عزل الرئيس مرسي، فقد تحول الإعلام بشكل واضح إلى أداة صريحة في الصراع السياسي بين السلطة الانتقالية الجديدة وبين الإخوان المسلمين وأنصارهم.

وزادت صعوبة إيجاد مكان للأصوات الناقدة في وسائل الإعلام التقليدية. فقد دعمت الكثير من وسائل الإعلام في مصر بقوّة سردية النظام للأحداث، أما الأصوات المعارضة، فكانت شبه غائبة عن الصحف والبرامج التلفزيونية، حيث أغلقت الحكومة وسائل الإعلام المعارضة للانقلاب.

وقامت قوات من الجيش بإغلاق القنوات الإسلامية والمحسوبة على التيار الإسلامي في غضون ساعات من انقلابه على الرئيس مرسي، وفُرضت الرقابة على المؤسسات الإعلامية، وتعرضت مكاتب إعلامية أخرى للمداهمات. واتهمت السلطات المصرية وسائل الإعلام الأجنبية بتقديم تغطية منحازة.

كما أصبح المشهد الإعلامي المصري غير مهني عموما، وبالغت معظم وسائل الإعلام المصرية في دعم نظام ما بعد مرسي، في ظلّ وجود بضعة استثناءات فردية تحاول الحفاظ على بعض التوازن. وفي العموم، امتلأت موجات الإذاعة والتلفزيون بالأغاني والبرامج الحوارية التي تمجد الجيش. ولعب الإعلام المصري دورا مؤثرا في المشهد السياسي المصري، لا يقتصر على التحيّز فقط، وإنما يتخطاه إلى ما يقول عنه مراقبون ونشطاء إنه ”فبركة وتزييف حقائق“.

كما زاد الخطاب التحريضي والعنصري في وسائل الإعلام المصرية، حيث تعالت دعوات فضّ اعتصامات مؤيدي عودة الرئيس مرسي بالقوة، وتضمّن بعضها تحريضا على العنف وسفك دماء المصريين.

وتبنّى الإعلام حملات شيطنة المعتصمين في ميداني رابعة والنهضة، حيث وصفهم تارة بالمغيبين والمخطوفين ذهنيا، وتارة أخرى بـ”لإرهابيين المسلحين“، وتارة ثالثة بالقتلة المجرمين. ونظرت أوساط ثقافية مصرية باستغراب إلى ما تصفه بالضحالة الفكرية لدى بعض النخب التي تتصدر المشهد الثقافي والإعلامي في مصر.

ومن جهة أخرى، خصصت نحو 28 قناة مصرية رسمية وخاصة تغطيتها لفعاليات المظاهرات تجاوبا مع دعوة السيسي بالنزول إلى الميادين لتفويضه من أجل مواجهة ما أسماه بـ”الإرهاب“. وألغت هذه القنوات برامجها، وركزت تغطيتها على فعاليات تلك المظاهرات.

وسبقت مجزرة فضّ اعتصامي رابعة والنهضة حالة من التمهيد الإعلامي للجماهير، بهدف إقناعها بضرورة الفض العنيف للاعتصامات، حتى لو أدى ذلك لوقوع خسائر كبيرة في الأرواح. واستمرت هذه الحملة الشعواء حتى تمّ فض الاعتصام بمجزرة تعدّ الأسوأ في تاريخ مصر الحديث. وعدّ الإعلام المصري الداعم للسيسي عملية الفض كأنها إنجاز قومي، ولم يرَ في هذه العملية إلا عملية نظيفة، وحاول تقديم المشرفين عليها إلى الشعب على أنهم فدائيون وأبطال. وتعمدت وسائل الإعلام المصرية المحسوبة على النظام الشحن والتعبئة ودقّ طبول الحرب مستخدمة كافة الأساليب، حيث تفننت في الكذب مثل الادعاء بوجود جثث أسفل منصة رابعة، وهو الأمر الذي لم يثبت صحته، وذهبت بعض التحليلات إلى تأكيد ”فبركة“ تلك الصور وتزييفها، مرورا بالادعاء بوجود أسلحة ثقيلة مثل صواريخ الجراد والأسلحة الكيماوية، ووصولاً إلى الافتراء المتعلق بـ”جهاد النكاح“.

وحتى بعد عملية فضّ الميدان وسقوط مئات الضحايا، هاجم بعض الإعلاميين رمز ”رابعة“، وأكدوا أنه رمز غير مصري، لتجريم أيّ تعاطف إنساني مع المجزرة.

في المقابل غابت تغطية المظاهرات المؤيدة لمرسي إلى حدّ كبير عن تغطية القنوات المصرية الرسمية والخاصة، والتي اقتصرت في تغطيتها على عرض لقطات محدودة من ميدان رابعة العدوية ضمن مظاهرات أخرى مؤيدة لدعوة السيسي، وكان التركيز الأكبر في تغطيتها على ميدان التحرير، وذلك بالرغم من استمرار اعتصامي رابعة والنهضة لأكثر من أربعين يوماً بحشود هائلة.

وتظهر الدراسة أن الانقلاب بقيادة السيسي لم يُظهِر الكثير من الاهتمام بجعل وسائل الإعلام الحكومية أكثر انفتاحاً وديموقراطية. وشهد الأداء الإعلامي المصري تراجعاً كبيراً، حيث شهد ممارسات حادة ومنفلتة. وراوح الإعلام المصري مكانه في نفق عميق، على صعيد التنظيم والأداء والعائد، وتواصلت الانتهاكات بحق عددٍ من وسائل الإعلام والإعلاميين والصحفيين، وهي انتهاكات تنوعت بين الاحتجاز، والاعتداء، والاستهداف القضائي، بحسب عددٍ من المنظمات الحقوقية، وبين المنع، والتقييد، وفق عددٍ من الوقائع الموثقة.

ومن بين الانتهاكات التي تمّ رصدها، استمرار غلق القنوات والصحف التابعة للتيار الإسلامي، ومنع بعض الكتاب والمذيعين من تقديم برامجهم، ومصادرة بعض أعداد الصحف وإجبارها على تغيير عناوين معينة أو إزالة مقالات. وتدل المؤشرات إلى أن نظام السيسي كان أكثر قسوةً من سابقيه، حيث تمّ إلغاء عرض البرامج المعارضة والناقدة للنظام، كما قامت وزارة الداخلية بطلب عروض لشراء برمجيات لرصد شبكات التواصل الاجتماعي على الإنترنت.

وأخيرا فقد عكست تصريحات المنقلب عبد الفتاح السيسي المتكررة، بشأن دور الإعلام وأهميته في بناء الدولة الجديدة، حتى قبل توليه السلطة، رؤيةً تنظر للإعلام بوصفه خادما للسلطة ومكرِّسا لشرعيتها من خلال إقناع الرأي العام بإنجازات الحكومة والحشد والتعبئة للشعب خلفها.

 

 

تأييد الصهاينة والروس وخذلان السوريين الانقلاب يهذي بالأمم المتحدة .. الاحد 9 أكتوبر. . حرب أكتوبر غمامة سوداء تغطي إسرائيل

تأييد الصهاينة والروس وخذلان السوريين الانقلاب يهذي بالأمم المتحدة

تأييد الصهاينة والروس وخذلان السوريين الانقلاب يهذي بالأمم المتحدة

تأييد الصهاينة والروس وخذلان السوريين الانقلاب يهذي بالأمم المتحدة .. الاحد 9 أكتوبر. . حرب أكتوبر غمامة سوداء تغطي إسرائيل

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* ميليشيات الانقلاب تقتل شابًّا بدمياط.. والأهالي يقطعون الطريق

جريمة جديدة ارتكبتها داخلية الانقلاب بدمياط؛ حيث تسببت في قتل الشاب حمادة الحناوي 26 عامًا من قرية العنانية في الساعات الأولى من صباح اليوم.

وقال شهود العيان من الأهالي: إنه أثناء عودة حمادة من عمله في وقت متأخر من بعد منتصف الليل طاردته حملة لقوات أمن الانقلاب دون أن يرتكب أي جريرة، ففر منهم وألقى بنفسه في ترعة القرية فتابعوه بإلقاء الحجارة عليه؛ ما تسبب في غرقه لتصعد روحه إلى بارئها وهي تشكو إلى الله ظلم العسكر وداخلية الانقلاب.

وأضاف الشهود أن أفراد الحملة فروا من المكان بعدما تأكد لهم مقتل الشاب خوفًا من غضب إجراء الجريمة التي ارتكبت بحق الشاب المجني عليه والذي علل الضابط المسئول عن الحملة جريمتهم قائلاً: “افتكرته إخواني”.

فيما قطع الأهالي طريق قرية العناينة، وأغلقوا المجلس المحلي والوحدات الحكومية احتجاجًا على مصرع الشاب مطالبين بالقصاص ومحاكمة المتورطين في هذه الجريمة.

وتتصاعد جرائم داخلية الانقلاب بحق مصر وشعبها يومًا بعد الآخر في ظل استمرار القتل خارج إطار القانون وارتكاب الجرائم التي لا تسقط بالتقادم، والتي كان من بينها مؤخرًا اغتيال الدكتور محمد كمال ورفيقه الدكتور ياسر شحاته منذ عدة أيام ومقتل الشاب محمد فوزي بقرية الحصوة بمدينة أبوكبير بتاريخ 26 سبتمبر المنقضي برصاص أحد ضباط مركز شرطة أبوكبير الذي أطلق النيران بشكل عشوائي ما تسبب في مقتل الشاب، وأصابت آخرين، فضلاً عن قتل سائق بالدرب الأحمر بنيران أمين شرطة، بعد خلافٍ بينهما على “الأجرة”

هذه الوقائع وغيرها أثارت ردود أفعال غاضبة ضد وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب، خرجت دعوات تطالب بإسقاط ما سُميَّبت بـ”دولة الحواتم”، في إشارة إلى دور الفنان خالد صالح في فيلم “هي فوضى”. 

ورغم تصاعد هذه الاعتداءات والجرائم بشكل كبير فإن وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب تواصل الكذب والخداع وتدعي بأنها حالات فردية، وهو ما ردده أيضًا قائد الانقلاب في أكثر من مناسبة رغم التقارير الحقوقية التي أكدت تصاعد الجرائم والانتهاكات بحق أبناء مصر منذ الانقلاب العسكري الدموي الغاشم.

 

 * هكذا بررت خارجية الانقلاب التصويت لصالح قرار روسيا بمجلس الأمن

بررت الخارجية المصرية تصويت مندوبها في مجلس الأمن لقرارين “متناقضين” حول الأزمة السورية، السبت، بأن “هذا التصويت كان على المحتوى“.

واعتبر السفير عمرو أبو العطا، مندوب مصر لدى الأمم المتحدة، أن “مصر تؤيد كل الجهود الهادفة لوقف مأساة الشعب السوري، وأنها صوتت بناء على محتوى القرارات وليس من منطلق المزايدات السياسية التي أصبحت تعوق عمل مجلس الأمن”، على حد قوله.
وذكر المندوب الدائم المصري، في بيان للخارجية المصرية، أن “السبب الرئيس في فشل المشروعين يعود للخلافات بين الدول دائمة العضوية بالمجلس”، معربا عن أسفه “إزاء عجز مجلس الأمن عن اتخاذ قرارات فاعلة لرفع المعاناة عن الشعب السوري والقضاء على الإرهاب في سوريا نتيجة تلك الخلافات”، بحسب تعبيره.

وكان السفير عمرو أبو العطا، عدد عدة عناصر مشتركة بين المشروعين المتنافسين، وذكر أن مصر صوتت لصالح تلك العناصر والتي تتلخص في وقف استهداف المدنيين السوريين، ودعم النفاذ الإنساني ووقف العدائيات وفقا لقرارات مجلس الأمن ذات الصِّلة، وضرورة التعاطي الحاسم مع استخفاف بعض الجماعات المسلحة بمناشدات المجتمع الدولي لها بعدم التعاون مع التنظيمات الإرهابية، بحسب تبريره.

وتجاوز بيان الخارجية المصرية انتقادات المندوب السعودي في مجلس الأمن عبد الله المعلمي، الذي اعتبر الموقف المصري “مؤلما”، وبعيدا عن الموقف التوافقي العربي.

وكانت مصر صوتت لصالح قرارين مختلفين في مجلس الأمن، أحدهما هو المشروع الإسباني الفرنسي لوقف العنف في حلب، وصوت لصالحه 11 عضوا، وكان ضده روسيا وفنزويلا، وفشل بالفيتو الروسي.

أما مشروع القرار الروسي فحصل على موافقة أربعة أصوات فقط، بينها روسيا، بينما عارضته تسع دول، وامتنعت دولتان عن التصويت؛ ولهذا لم تكن هناك حاجة إلى استخدام حق النقض لمنع صدوره.

 

 

 * السيسي يخصص عدد من الفيلات والأراضي لملك البحرين في سيناء

أصدر عبدالفتاح السيسي، قراراً جمهورياً بتمليك كامل أراضي ومباني ثلاث فيلات بخليج نعمة في مدينة شرم الشيخ بشبه جزيرة سيناء ، لصالح ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة.

وزعم السيسي في قراره الذي نُشر في الجريدة الرسمية اليوم الأحد، أنه يستند إلى قانون التنمية المتكاملة لشبه جزيرة سيناء الذي صدر عام 2014 وتعديلاته التي صدرت عام 2015، والتي تسمح لرئيس الجمهورية بإصدار قرار بمعاملة الأجانب معاملة المصريين بشأن التمليك في شبه جزيرة سيناء.

وقالت مصادر حكومية مطلعة إن العاهل البحريني تقدم إلى الجهاز الوطني لتنمية سيناء بطلب رسمي لتملك هذه الأراضي، خلال زيارته الأخيرة لمصر، حيث يقضي سنوياً فترة من فصل الصيف بشرم الشيخ.

وكان العاهل البحريني، قد حصل على هذه الأراضي وفق نظام حق الانتفاع في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك ، لكنه لم يستطع امتلاكها بسبب رفض نظام مبارك تملك غير المصريين في سيناء

ويستثني القرار، ملك البحرين من الضوابط التي تمنع تملك غير المصريين في شبه جزيرة سيناء.

 

 

* #السيسي_حليف_بشار_الاسد هاشتاج على تويتر.. ومغردون يسخرون: “الحيوانات على أشكالها تقع”

دشن، نشطاء عبر موقع التدوينات القصيرة “تويتر” هاشتاج تحت وسم #السيسي_حليف_بشار_الاسد، شارك فيه عدد كبير من رواد الموقع من المصريين والعرب

الهاشتاج الجديد #السيسي_حليف_بشار_الاسد، تصدر قائمة التريند المصري اليوم وجاءت معظم

المشاركات تصب جام غضبها على عبد الفتاح السيسي الذين وصفوه بأنه نسخة طبق الأصل من السفاح بشار السد الذي أباد شعبه من أجل المنصب

جدير بالذكر أن مصر صوتت امس لصالح المشروع الروسي في سوريا بمجلس الأمن، وهذا التصرف اثار حفيظة العرب بصفة عامة والخليج بصفة خاصة

 

 

* الحكومة المصرية تنتحل الإنجازات الأهلية

خلال افتتاح عبد الفتاح السيسي مشروع تطوير حي الأسمرات” بالقاهرة، وجّه الشكر للجمعيات الأهلية لدورها التنموي فيه، وخلال افتتاح مشروع الإسكان الاجتماعي  بالإسكندرية طالب مسؤولي الجمعيات بـ”إنجاز المزيد سريعاً“.

أقيمت هذه المشروعات بمساهمة عدد من الجمعيات الأهلية، لكن الاحتفاء الرسمي المصاحب لافتتاحها واعتبارها إنجازات حكومية أثار حفيظة مراقبين اعتبروا حفاوة السيسي بها تعبيرا عن عجز عن الإنجاز الحكومي، ورأوا في هذا السلوك سطواً على أموال الجمعيات وتوجيهها في غير ما خصصت له“.

حتى المؤيدون للسلطة انتقدوا الافتتاح والتصريحات المصاحبة لهذه المشروعات، وقال رئيس تحرير جريدة الجمهورية قبل ثورة يناير محمد على إبراهيم “داعب السيسي المدير العام لجمعية الأورمان الخيرية بمطالبته بسرعة مساعدة الدولة في تنفيذ الكثير من المشروعات القومية، مما يعني أن الدولة قررت أن يكون كل قرش في يدها“.

وأضاف في مقال له “ميزانية الجمعيات ملايين الجنيهات وتتولى إنفاقها في أوجه الخير، وليس في بنود الجمعيات بند للإنفاق على المشروعات القومية، فتبرعاتنا للجمعيات الخيرية هي في النهاية زكاة مال أو حتى صدقة، والزكاة لها شروط للإنفاق حددها الشرع، فالذين يستحقون الزكاة ثمانية أنواع حددهم القرآن الكريم، ليس من بينها المشروعات القومية“.

أما القيادي السابق في “جبهة الإنقاذ” مجدي حمدان فيرى أن الدولة تضع بصماتها على المشروعات لإيهام الشعب بأنها هي صانعة الإنجاز نظرا لعدم وجود إمكانيات مادية للتنمية، والفشل في إدارة محفظة الدولة المالية“.

وقال حمدان للجزيرة نت “نحن أمام كارثة حقيقية، فجمعية الأورمان أسست بناء على قانون الجمعيات، الذي يمنعها من الاشتغال بالسياسة أو المساعدة في دعم أي سياسات“.

ونبه إلى أن “دور الجمعيات خدميّ مجتمعي لدعم الأنشطة الأهلية والخدمية الفردية في شكل تبرعات من أدوية ومأكولات وكساء، ولم تتم الإشارة في القانون إلى البناء أو تغيير شكل مبان، وهو ما يشكك في دور الجمعية ويجعلها تخضع للمسألة القانونية“.

واختتم حديثه بالقول “الأهم في هذه القضية أنها تكشف مدى العجز الذي بلغه النظام لدرجة السطو على جهود أهلية وخاصة، لمجرد وضع اسم الرئيس على لافتة في اعتقاد خاطئ بأن ذلك سيصنع مجدا واهيا لرئيس الدولة“.

من جهته اعتبر الخبير الاقتصادي هشام عبد الغفار ما جرى “أول حالة تأميم واضحة لأموال زكاة وصدقات المصريين في التاريخ الحديث، فالأموال أموال صدقات وزكاة المصريين وليست أموال الدولة ولكن تم إخراج المشهد وكأن من بنى ودفع هي الدولة“.

وأضاف عبد الغفار “الدولة وضعت بذلك يدها على أموال الجمعيات الأهلية وصارت هي من توجه منافعها وتخطط لها، وأصبحت أموال زكاتنا وصدقاتنا هكذا وبجرة قلم أحد مصادر تمويل موازنة الدولة، وهذا أمر أخطر كثيرا من موضوع الفكة ونشر الجيش في مواجهة الاضطرابات“.

وتفاوتت آراء المواطنين المتبرعين للجمعيات، حيث قال إسلام إبراهيم -وهو تاجر- إن حل أو حرمة الإنفاق على المشروعات القومية يكون وفق نية المتبرع، ومشروعات تطوير العشوائيات التي تقيمها الجمعيات تصب في مصلحة فقراء، مضيفا “لا مانع عندي من أن تذهب تبرعاتنا لها، فضلا عن أن الاحتفاء بالمشروعات وافتتاحها رسميا تحفيز للجمعيات“.

واعتبرت رحاب أحمد -مدرسة- ما يجري “نوعا من النصب، وتحريفا للغرض الذي خصصه المتبرعون لها، من أجل مصالح سياسية، حتى لو تحقق هدف جيد بتحفيز الجمعيات لمزيد من الإنجاز“.

 

 

* هزليات قضاء العسكر اليوم

تنظر محكمة جنايات شمال القاهرة، اليوم الأحد، الجلسة التاسعة عشرة بمحاكمة 215 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم المزعوم “بتشكيل مجموعات مسلحة عُرفت إعلامياً باسم “كتائب حلوان”، ادّعت نيابة الانقلاب استهدافها لتنفيذ عمليات عدائية ضد أفراد وضباط الشرطة ومنشآتها وتخريب الأملاك والمنشآت العامة، خصوصاً أبراج ومحولات الكهرباء”.

وتستكمل محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار معتز خفاجي، محاكمة 42 معتقلا من رافضي الانقلاب العسكري، ومعارضي النظام، وذلك على خلفية الزعم بتشكيل والانضمام لتنظيم تحت مسمى “أجناد مصر”. 

كما ينظر اليوم قاضى المعارضات في أمر تجديد حبس كل من هيثم محمدين الناشط السياسي وحمدي قشطة عضو حركة 6 أبريل، بزعم تحريضهما على التظاهر اعتراضًا على التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير للمملكة العربية السعودية.

 

 

* بشرى غير سارة.. رسوم جديدة على الخدمات الحكومية

كشف مسؤول بوزارة المالية أن الوزارة تعتزم التقدم بمشروع قانون للبرلمان لزيادة أسعار رسوم بعض الخدمات الحكومية الإضافية، بغرض تحصيل 6 مليارات جنيه. 

وأضاف المسئول في تصريحات صحفية، اليوم، أن مشروع القانون يتطرق إلى رسوم نحو 20 جنيهًا خدمة، منها رسوم التراخيص للسيارات والعقارات والتأشيرات المختلفة واستخراج التصاريح.

وسبق أن رفعت الحكومة رسوم العديد من الخدمات في يوليو الماضي.

وقالت وزارة المالية آنذاك: إنه من المتوقع أن تدر هذه الرسوم ملياري جنيه سنويًّا.

وأصدرت الرئاسة في العام 2015 قرارًا يقضي بزيادة رسوم الزواج أو الطلاق بقيمة 50 جنيهًا جديدة، وزيادة رسوم مستخرجات شهادات الزواج والطلاق والميلاد والوفاة والقيد العائلي وبطاقة الرقم القومي. 

وفي إطار الضغط الحكومي على الشعب، تتجه الحكومة لزيادة أسعار البترول بعد تأخر مساعدات السعودية، فيما يتوقع خبراء اقتصاديون زيادة إضافية على أسعار الأدوية في الأيام المقبلة.

 

 

* الإخفاء القسري لقاصر من شمال سيناء لعام وثلاثة أشهر

تواصل قوات الأمن بشمال سيناء الإخفاء القسري للقاصر / علي إبراهيم سيد أحمد سليمان – 16 عام – طالب بالصف الثالث الثانوي الصناعي من قرية أقطية التابعة لمركز بئر العبد بشمال سيناء وذلك منذ 21 يوليو 2015 و لا يعرف مكان احتجازه حالياً .

كانت قوات الأمن قد ألقت القبض على الطالب من امام منزله داخل سيارة تابعه للقوات المسلحه واقتيد الى قسم “رمانه” وتم احتجازه بالقسم مدة 25 يوما بدون تهمة تذكر ، تم نقله بعد هذه المده الى الكتيبة 101 حيث تم احتجازه بها مدة 10 أيام , ثم اختفى تماما .

ولم تتمكن  أسرته من الحصول على اي معلومه تساعدهم في الوصول اليه ولا يعلموا عنه شيئآ حتى الان .
ومركز الشهاب لحقوق الإنسان يستنكر وقائع الإخفاء القسري التي يتعرض لها العديد من أهالي سيناء .
ويحمل المركز مديرية أمن شمال سيناء والقوات المسلحة مسئولية سلامة الطالب ” علي إبراهيم سيد ” ويطالب بسرعة الكشف عن مكان احتجازه والإفراج الفوري عنه .

 

 

 *تأييد الصهاينة وخذلان السوريين.. الانقلاب يهذي بالأمم المتحدة

أكثر من ثلاث سنوات سعى فيها الانقلاب العسكري في الأرض فسادًا، وكان تمثيله المشوه لمصر بالأمم المتحدة مدعاة للخزي والعار، من مواقفه المعادية للإسلام وحقوق العرب والتي تفوح منها رائحة العمالة والخيانة والخسة.

فهاهو الانقلاب يؤيد مشروع الاحتلال الروسي بشأن حلب، والذي لا يسمن ولا يغني من جوع لهذه المدينة التي شارك في حصارها الروس وأمطروها بالأسلحة المحرمة ولم يرحموا فيها طفلاً ولا شابًا من عدوانهم. 

مهزلة القرار الروسي

وقال مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة عمرو عبد اللطيف، السبت، إن مصر صوتت لصالح المشروع الروسي، وانتقد ما بات يمثله مجلس الأمن، الذي “أصبحت المشاورات في إطاره تكرارًا وتسجيلاً لمواقف تقليدية وحوارًا للطرشان”، على حد تعبيره.

وأثار موقف مصر هذا في مجلس الأمن انتقادات سعودية وقطرية؛ فقد وصف المندوب السعودي لدى الأمم المتحدة عبد الله المُعلمي تصويت مندوب مصر لصالح مشروع القرار الروسي بالمؤلم.

وقال المعلمي بعيد التصويت “كان مؤلمًا أن يكون الموقف السنغالي والماليزي أقرب إلى الموقف التوافقي العربي من موقف المندوب العربي (المصري).. ولكن أعتقد أن السؤال يُوجه إلى مندوب مصر”.

وأكد أن بلاده ستواصل دعمها للشعب السوري بكل الوسائل، ووصف المندوب السعودي طرح روسيا مشروعًا مضادًّا، واستخدامها الفيتو ضد مشروع القرار الفرنسي بـ”المهزلة”، حسب تعبيره.

وقال المعلمي: إن بلاده وعشرات من الدول الأخرى ستوجه خطاب احتجاج لمجلس الأمن عما جرى السبت.

من جهتها وصفت مندوبة دولة قطر لدى الأمم المتحدة علياء آل ثاني الموقف المصري بالمؤسف، وقالت: “إن المهم الآن هو التركيز على ما يمكن فعله لمواجهة فشل مجلس الأمن في حل الأزمة السورية بعد استخدام روسيا الفيتو للمرة الخامسة”.

التصويت لصالح إسرائيل

وقبل 11 شهر أقر الانقلاب بالتصويت لصالح انضمام الكيان الصهيوني إلى عضوية لجنة تابعة للأمم المتحدة، وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد أبو زيد في تصريحات إن مشروع القرار الذي تم التصويت عليه في الأمم المتحدة كان يشمل انضمام ست دول جديدة إلى اللجنة المشار إليها دفعة واحدة، ومن بينها ثلاث دول عربية خليجية (الإمارات وقطر وسلطنة عمان) ودون منح الدول الأعضاء حق الاختيار في ما بينها؛ الأمر الذي قررت على إثره المجموعة العربية بالأمم المتحدة ترك المجال مفتوحًا لكل دولة عربية للتصويت بما تراه مناسبًا. 

وسجلت مجموعة الدول العربية في بيان مشترك عقب عملية التصويت أمس الجمعة تحفظها على عضوية إسرائيل في اللجنة، وذلك لـ”عدم الثقة بنواياها السلمية في مجال الفضاء الخارجي وعدم شفافية أنشطتها الفضائية، ولنشاطها النووي للأغراض العسكرية، ورفضها الانضمام لأي من الاتفاقات الدولية ذات الصلة”.

وفي يونيو الماضي صوت ممثلو الانقلاب في المم المتحدة على اختيار الصهيوني “داني دانون” سفيرًا لرئاسة اللجنة القانونية بالأمم المتحدة، خاصة أنها المرة الأولى التي تفوز فيها الدولة العبرية منذ التحاقها بالأمم المتحدة قبل 67 عامًا برئاسة إحدى لجانها.

وقالت مصادر إن كلاًّ من مصر والأردن والإمارات العربية المتحدة قد صوتوا لصالح السفير الصهيوني.

وبعيدا عن الأمم المتحدة ولجانها، صوتت مصر في سبتمبر الماضي لصالح الإسرائيلي “دورون سمحي”، لاختياره نائبا لرئيس اتحاد دول البحر المتوسط لكرة اليد، إضافة إلى دولة عربية أخرى هي تونس.

وطغت الفرحة الصهيونية على عناوين الصحف ونشرات الأخبار العبرية،  ليس مردها فقط اختيار إسرائيلي للمرة الأولى رئيسًا لإحدى لجان الأمم المتحدة، بل أيضًا لحساسية المواضيع التي تتناولها اللجنة القانونية بالأمم المتحدة، ما يمنح تل أبيب نقطة انطلاق جديدة لتمرير مشاريعها المعادية للفلسطينيين، والعرب تحت غطاء شرعي.

انقلاب تركيا

ومنذ شهرين أحبط ممثلو الانقلاب بالأمم المتحدة مشروع بيان لمجلس الأمن الدولي يدين محاولة الانقلاب في تركيا، ونقلت رويترز عن دبلوماسيين طلبوا عدم الإفصاح عن هوياتهم بأن مصر قالت إن مجلس الأمن لا يملك وصف أي حكومة بأنها منتخبة ديمقراطيًا؛ ما تسبب بمنع صدور البيان الذي كان يتطلب إجماع الأعضاء البالغ عددهم 15 عضوًا.

وأعرب البيان الذي وضعت الولايات المتحدة مسودته عن قلق عميق بشأن الموقف في تركيا، ودعا الأطراف إلى ضبط النفس وتجنب أي أعمال عنف أو إراقة دماء، كما دعا إلى إنهاء عاجل للأزمة والعودة إلى سيادة القانون.

وكان السيسي وزيرًا للدفاع عندما قاد الانقلاب العسكري ضد الرئيس المنتخب محمد مرسي عام 2013، وقد أعلنت تركيا مرارًا رفضها الانقلاب في مصر. 

كما هاجم أمير قطر الأمم المتحدة لدعمها الانقلاب العسكري في مصر وتأييد الانقلابي عبد الفتاح السيسي.

 

 

* موقف محيّر.. مصر تصوت لمشروعين متعارضين في مجلس الأمن حول حلب.. والسعودية تنتقد القاهرة

أثار تأييد مصر لمشروعين متعارضين بمجلس الأمن بخصوص حلب السورية، انتقادات واسعة، كان أبرزها من السعودية وقطر اللتين وصفتا تأييد القاهرة لمشروع القرار الروسي بالأمر “المؤسف” و”المؤلم“.

غموض الموقف المصري تولّد عندما أيدت القاهرة أيضاً مشروع القرار الفرنسي الذي استخدمت روسيا حق النقض ضده، ما وضع موقف مصر في دائرة الحيرة.

الفيتو الروسي

واستخدمت روسيا، السبت 8 أكتوبر/تشرين الثاني 2016، حق النقض ضد مشروع قرار اقترحته فرنسا يدعو إلى وقف عمليات القصف في حلب، ما حال دون تبنيه في مجلس الأمن الذي رفض بدوره مشروع قرار قدمته موسكو ودعمته مصر.
ومن بين أعضاء مجلس الأمن الخمسة عشر، وحدهما روسيا وفنزويلا اعترضتا على المشروع الفرنسي فيما امتنعت الصين وأنغولا عن التصويت.
وهذه هي المرة الخامسة التي تستخدم فيها روسيا حق النقض في الأمم المتحدة ضد مشاريع قرارات تتعلق بالنزاع السوري، الذي أسفر عن مقتل أكثر من 300 ألف شخص خلال خمسة أعوام.
وبعيد ذلك، طرحت روسيا للتصويت مشروع قرار آخر يدعو إلى وقف الأعمال القتالية في شكل أكثر شمولاً، وخصوصاً في حلب، ولكن من دون ذكر الغارات.
لكن تسعة أعضاء من أصل 15 رفضوا وصوتوا ضد مشروع القرار الروسي، بينهم بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة، وامتنعت أنغولا والأوروغواي عن التصويت، في حين أيدته فنزويلا والصين ومصر التي لاقى موقفها انتقاداً من مندوبي قطر والسعودية في الأمم المتحدة .

جلسة طارئة

وعقد مجلس الأمن جلسته الطارئة حول سوريا بعد التحذيرات التي وجهها مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا ستافان دي ميستورا من أن الأحياء الشرقية لحلب ستدمر بالكامل بحلول نهاية العام إذا ما استمر الوضع على الوتيرة نفسها، ودعا الجهاديين إلى مغادرة المدينة.

وفي مستهل الجلسة حض وزير الخارجية الفرنسي جان مارك آيرولت مجلس الأمن على التحرك فوراً لإنقاذ مدينة حلب السورية من الدمار جراء حملة الضربات الجوية السورية والروسية.

وقال آيرولت قبل التصويت “أمام الرعب، على مجلس الأمن أن يتخذ قراراً بسيطاً: المطالبة بتحرك فوري لإنقاذ حلب والمطالبة بوقف ضربات النظام وحلفائه والمطالبة بوصول المساعدة الإنسانية بدون عراقيل. هذا هو الوضع في حلب“.

ويدعو مشروع القرار الفرنسي إلى وقف إطلاق النار في حلب وفرض حظر للطيران في أجوائها، وهي نقطة تحفظ عليها السفير الروسي فيتالي تشوركين والذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية لمجلس الأمن خلال كلمته قبل التصويت.

أما مشروع القرار الروسي فيدعو “إلى التنفيذ الفوري لوقف الأعمال القتالية، وخصوصاً في حلب” كما يدعو جميع الأطراف إلى السماح بإيصال المساعدات الإنسانية.

وقال دبلوماسي في مجلس الأمن طلب عدم كشف هويته إن القرار الروسي “في شكله يحتوي على العديد من التعابير البناءة المستمدة من قرارات سابقة ومن النص الفرنسي، لكن النقطة الأساسية هي أنه لا يدعو إلى وقف القصف الجوي“.

وأضاف أن “الغالبية العظمى” من أعضاء المجلس يريدون “وقفاً فورياً لعمليات القصف المتواصلة للمدنيين في حلب“.

انتقاد سعودي قطري

بدورها انتقدت السعودية وقطر تصويت مصر في مجلس الأمن الدولي لصالح مشروع القرار الروسي حول الوضع في سوريا، الذي لم يلق تأييداً إلا من أربع دول.

ووصف المندوب السعودي لدى الأمم المتحدة عبد الله المُعلمي تصويت مندوب مصر لصالح مشروع القرار الروسي، بالمؤلم.

وقال المعلمي بعيد التصويت “كان مؤلماً أن يكون الموقف السنغالي والماليزي أقرب إلى الموقف التوافقي العربي من موقف المندوب العربي (المصري).. ولكن أعتقد أن السؤال يُوجّه إلى مندوب مصر“.

وأضاف أنه يرثي موقف تلك الدول التي صوتت لصالح القرار الروسي، مؤكداً أن بلاده ستواصل دعمها للشعب السوري بكل الوسائل. ووصف المندوب السعودي طرح روسيا بالمشروع المضاد، واستخدامها الفيتو ضد مشروع القرار الفرنسي بالمهزلة، مشيراً إلى أن المشروع الروسي لم يحصد سوى أربعة أصوات (من بينها مصر).

وقال المعلمي أن بلاده وعشرات من الدول الأخرى ستوجّه خطاب احتجاج لمجلس الأمن عما جرى السبت.

وتجدر الإشارة إلى أن مصر هي عضو غير دائم بمجلس الأمن، بينما تتولى روسيا الرئاسة الدورية للمجلس خلال الشهر الحالي.

من جهتها وصفت مندوبة دولة قطر لدى الأمم المتحدة علياء آل ثاني الموقف المصري لجهة التصويت لصالح مشروع القرار الروسي، بالمؤسف. وقالت إن المهم الآن هو التركيز على ما يمكن فعله لمواجهة فشل مجلس الأمن في حل الأزمة السورية بعد استخدام روسيا الفيتو للمرة الخامسة.

وأكدت بدورها أن خطاباً سيُرفع الاثنين إلى رئيس مجلس الأمن بعد أن توقع عليه عشرات الدول، يتضمن احتجاجاً على ما حدث في جلسة مجلس الأمن أمس السبت، ووصفت ما حدث من طرح مشروع مضاد واستخدام الفيتو بالمهزلة.

علني للمرة الأولى

من جهته قال مراسل شبكة الجزيرة في نيويورك إن تصويت مصر لصالح المشروع الروسي لم يكن مفاجئاً، وأشار إلى أن مندوبها لدى الأمم المتحدة التقى نظيره السوري (سفير النظام بشار الجعفري) للتنسيق حيال التصويت.

وفي ما يتعلق بموقف السعودية من التصويت المصري لصالح المشروع الروسي، أوضح المراسل أنها ربما المرة الأولى التي يخرج فيها انتقاد علني سعودي لمصر.

وكان سفراء بريطانيا وفرنسا وأمريكا انسحبوا من جلسة مجلس الأمن حول حلب فور بدء مندوب النظام السوري إلقاء كلمته.

ولاقى تصويت مصر لصالح مشروعي القرارين انتقادات ساخرة ومستاءة على شبكات التواصل الاجتماعي.

 

 

 * حاخام إسرائيلي: الرب يأمرنا بعدم تصديق السيسي

دعا الحاخام المتطرف “نير بن آرتسي” الإسرائيليين إلى عدم تصديق عبد الفتاح السيسي، زاعمًا أن الرب يأمرهم بذلك، لأن السيسي لا يريد السلام، وإنما دفع التنظيمات المسلحة بسيناء وقطاع غزة لقتال إسرائيل، على حد قوله.

ونصح الحاخام المثير للجدل السيسي بأن يحافظ على نفسه جيدا وأن “يتقي حراسه”، ولا ينشغل بإسرائيل.

جاء ذلك خلال عظته الأسبوعية التي ينتظرها الآلاف من أتباعه في إسرائيل، ويتوقع خلالها أحداثا يقول إنها ستقع في منطقة الشرق الأوسط وأسيا وفي أمريكا وأوروبا.

وقال “بن آرتسي”:يقول خالق العالم لإسرائيل: لا تصدقوا السيسي! إنه يريد بحديثه العذب أن يظهر لكم أنه يريد السلام. هو فقط يريد التخلص من ثقل الإسلام الراديكالي، داعش وحماس وأن يدفعهم لقتال إسرائيل“.

وأضاف :”يا سيسي، لا تهدر وقتك، حافظ على نفسك من حراسك. استثمر نفسك في الحفاظ على نفسك، ولا تنشغل بالأرض المقدسة، أرض إسرائيل، لصالحك!”.

كان الحاخام “نير بن آرتسي” من أشد مؤيدي السيسي، حتى كشف السيسي في مايو الماضي عن مبادرته لحل الصراع الإسرائيلي- الفلسطيني، وإقامة دولة فلسطينية. وقتها بدأ الحاخام في انتقاده، والتهديد بالقول إن “أية دولة أو شخص يريد أخذ أجزاء من أرض إسرائيل، سوف يتلقى ردا فوريا: زلازل عنيفة، فيضانات قوية، حرائق ورياح شديدة“.

وعن الملك عبد الله الثاني قال “بن آرتسي”:الملك يهدد وفي السماء يقولون يهدد نفسه. هو أيضا مثل السيسي، يريد أن ينزل كل المتسللين واللاجئين على إسرائيل، يعيش في الأوهام“.  

كذلك طالب الحاخام الإسرائيليين بعدم تصديق الرئيس الفلسطيني أبو مازن، زاعما أنه يرسل الفلسطينيين سرا لتنفيذ هجمات داخل إسرائيل.

اللافت أن “بن آرتسي” كان قد توقع الإطاحة بنظام الإخوان المسلمين في مصر وعزل الرئيس السابق محمد مرسي أثناء وجوده في الحكم، كما سبق وتوقع هجمات 11 سبتمبر التي استهدفت الولايات المتحدة الأمريكية.

يشار إلى أن الحاخام “نير بن آرتسي” زعيم روحي لطائفة كبيرة من اليهود، معظمهم من المستوطنين، ويزعم أن لديه قدرات خارقة.

وبحسب صحيفة” هآرتس” كان سائق جرار حتى ظهر له أحد الصديقين في المنام، منذ ذلك الوقت أعلن توبته وأسس جماعة تحمل الصبغة المسيحية، وأنشأ شبكة مكونة من 20 مؤسسة دينية جنوب فلسطين المحتلة. ويكثر خلال عظاته من الحديث عن المسيح والخلاص القريب.

 

 

* استنفار أمني واسع بمصر.. ودعوات لاستدعاء سفير أمريكا

شهدت مصر، الأحد، استنفارا أمنيا واسعا، بجميع المحافظات والميادين والشوارع الرئيسة، حمل عنوان “الحالة ج”، مع حملة تفتيش ومتابعة مشددة للعقارات السكنية بمنطقة وسط العاصمة، وشن حملة اعتقالات عشوائية ببعض المناطق لاسيما مناطق 6 أكتوبر والمعادي، التي قيل إنه تم احتجاز أربعة مواطنيين من سكانها، بتهمة إيواء القيادي الإخواني، محمد كمال، الذي تعرض للتصفية على يد وزارة الداخلية.

وعززت وزارة الداخلية من تواجد أفرادها بشكل مكثف بمحيط جميع السفارات، الأحد، ودفعت بتشكيلات أمنية وسيارات للأمن المركزي، ووضعت الحواجز الحديدية بالقرب من مقارها، منعا لاقتراب المواطنين منها، على الرغم من كون اليوم هو يوم إجازة للعديد من المحال والأسواق التجارية.
وتأتي هذه الإجراءات الأمنية المشددة بالتزامن مع تحذيرات أطلقتها سفارات غربية عدة (الأمريكية والبريطانية والكندية) لرعاياها في مصر بعدم التواجد في الأماكن العامة، محذرة من “تهديدات أمنية محتملة”، اليوم الأحد.

وتواكبت التحذيرات مع حلول الذكرى الخامسة لـ”مذبحة ماسبيرو”، بحق الأقباط في أعقاب ثورة 25 يناير، وذلك على إثر دعوة حركات قبطية لإحياء الذكرى، ورفض السلطات الترخيص بوقفات في هذه المناسبة.
ونفي مساعد وزير الداخلية للإعلام والعلاقات، اللواء طارق عطية، توافر أية معلومات أو شواهد حول وجود ثمة تهديدات خلال الفترة الراهنة تدعم ما يروجه البعض من تحذيرات في هذا الشأن، على حد قوله.

وكشف عطية، في مداخلة هاتفية مع برنامج “هنا العاصمة”، عبر فضائية “سي بي سي”، مساء السبت، عن اجتماع موسع لوزير الداخلية مع القيادات الأمنية، وجميع معاونيه، الخميس، لتشديد استعداد قوات الشرطة لتأمين الأوضاع الداخلية، وتطبيق خطة محكمة، على أن تشمل الإجراءات الأمنية جميع المحافظات والمناطق.

عمرو أديب: ممكن يحصل تفجير

وعلى الرغم من التطمينات الأمنية للمصريين والأجانب إلا أن الإعلامي المقرب من السلطات، عمرو أديب، قال إنه يثق في تحذيرات السفارات الأجنبية إلى مواطنيها من مخاطر أمنية في مصر، قائلا: “أنا باتكلم على المكشوف.. ممكن يحصل تفجير“.

وأضاف “أديب”، في برنامجه “كل يوم”، عبر فضائية “أون تي في”: “السفارات أصدرت تحذيرات لمواطنيها فقلنا إن هذه مؤامرة ضدنا.. قالوا إن هناك تفجيرا سيحدث، وأنا أثق في هؤلاء.. التحذير أتى من السي آي إيه والـ MI5 .. وهم لديهم ضباط مخابرات داخل السفارات، ولهم جواسيس يطلعونهم على كل شيء بمصر“.

وأردف: “إحنا خايفين من إيه؟ إحنا كل يوم عندنا عملية إرهابية، يعني فرضا أن الإرهابي لقى الدنيا فيها تشديد أمني بكرة.. هيؤجلها ليوم الأربعاء الجاي .. هنفضل قاعدين في بيتنا؟“.
أسامة كمال: التعاون ليس بالمزاج

لكن الإعلامي أسامة كمال، دعا إلى محاسبة الدول الثلاث التي أطلقت التحذيرات.

وقال، في برنامجه “القاهرة 360″، عبر فضائية “القاهرة والناس”، إنه “لابد من محاسبة كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا، حال تأكد أن تحذيراتهم صحيحة، موضحا أن هناك تعاونا أمنيا بين مصر وهذه الدول؛ وما كان يفرض عليهم أن ينبهوا السلطات المصرية، إلى أن ثمة خطر محدق بهم، على حد قوله.

وشدد على أن التعاون الأمني بين الدول “مش بالمزاج”، مردفا: “طب لو طلع الكلام غلط، هيقول لكم إحنا قلنا لكم كنا قلقانين من الأوكازيون بس؟”، وفق تساؤله.

دعوات لاستدعاء السفير الأمريكي

ومع المطلب السابق بمحاسبة الدول الثلاث، صدرت دعوات صحفية لاستدعاء ومساءلة السفير الأمريكي.
وقال محمد أمين، في مقاله بجريدة “المصري اليوم”، الأحد، بعنوان “استدعاء السفير الأمريكي”: “لو كنت من وزير الخارجية لاستدعيت السفيرين الأمريكي  والإنجليزي تحديدا، ولو كنت منه لسألتهما عن معلوماتهما بشأن “المخاطر الأمنية المحتملة”؟

وتساءل أمين: “لماذا لم يبلغا السلطات الأمنية بالأمر؟ وكيف يتجرأ السفير على نشر أخبار من شأنها “تكدير السلم والأمن العام”؟ وهل السفير الأمريكي أكبر من الاستدعاء؟ فلماذا لا نعتبره “غير مرغوب فيه”؟، بحسب تساؤلاته.

أحمد أيوب: التحذير الأمريكي عملية إرهابية

ورأى الكاتب الصحفي، أحمد أيوب، أن التحذير الأمريكي عملية إرهابية، فقال: “البيان لم يكن تقليديا، ولا حسن النية، بل كان أقرب إلى عملية إرهابية مكتملة الأركان، أو قنبلة دبلوماسية بديلة شاركت فيها السفارة الأمريكية وتوابعها من السفارات الخاضعة لأوامرها مثل السفارة الكندية ثم البريطانية لتفجير الموقف وقتل الاستقرار المصري“.

جاء ذلك في مقاله بجريدة “اليوم السابع”، الأحد، تحت عنوان: “إرهاب السفارة الأمريكية“.

وشدد أيوب على أن “بيان السفارة، الذي من المؤكد أنه صدر بتعليمات من واشنطن، وليس باجتهاد شخصي من السفير بالقاهرة، لن يكون الأخير، وإنما هو البداية لثلاث شهور قادمة من الأحداث الغريبة وافتعال الأزمات وشحن الأجواء وإشعال الفتن الداخلية وصولا إلى 25 يناير الذي يتمنونه لحظة الحسم والتخلص من عقبة مصر التي أفسدت عليهم مخططهم للمنطقة”، على حد قوله.

نواب: قلة أدب.. فلتذهبوا للجحيم

وانضم عدد من أعضاء البرلمان المصري إلى الإعلاميين المقربين من السلطات في توجيه الانتقات شديدة اللهجة إلى الدول الغربية، وبالأخص الولايات المتحدة.

وعلق أحمد وائل المشنب، عضو مجلس النواب، على البيانات الغربية التحذيرية، قائلا: “فلتذهب أمريكا للجحيم.. لن تعرقلوا مسيرتنا نحو تحقيق التقدم، وتنشيط السياحة.. موتوا بغيظكم“.

بينما شبهت العضو لميس جابر، تحذيرات سفارات أمريكا وبريطانيا وكندا لرعاياهم في مصر بعدم التواجد في أماكن التجمعات الأحد، بـ”البلطجة“.

وقالت: “أمريكا بتحاربنا على المكشوف، معنى أنها تاخد أخبار من مواقع إخوانية، وتصدر هذا التحذير في وقت نحتفل فيه أمام العالم في رسالة دولية، ليس له معنى سوى أن ذلك بلطجة، وقلة أدب“.
وأضافت “جابر”، في تصريحات صحفية: “ما دام لديكم معلومات تضر بأمننا القومي، ولكم سفارات لدينا أي بيننا علاقات دبلومسية، لماذا لا تتواصلون معنا؟”، مضيفة: “الدول دي بتضرب كرسي في الكلوب، علشان تبوظ الاحتفالات“.

علاء الأسواني: أين هي المؤامرة؟

وفي مقابل هذه الأصوات، تساءل الكاتب والروائي المعارض، علاء الأسواني، عن حجم المؤامرة على مصر، بعد موافقة وزارة الخارجية الأمريكية، على تزويد طائرات هليكوبتر مصرية بأنظمة تشويش على الصواريخ.

وقال، في تغريدة عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر”: “أمريكا توافق على تزويد طائرات الهليكوبتر المصرية بأنظمة حديثة للتشويش على الصواريخ.. علاقة أمريكا بنظام السيسي ممتازة..

أين المؤامرة المزعومة؟“.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية، وافقت الجمعة، على صفقة بقيمة 81.4 مليون دولار لتزويد طائرات هليكوبتر مصرية بأنظمة تشويش على الصواريخ الحرارية.

 

 

* رغم تدهورالأوضاع.. الجيش المصري يتوسع اقتصاديا

“الجيش المصري يوسع حصته الاقتصادية”.. جاء هذا في تقرير لوكالة اﻷنباء الفرنسية اليوم الأحد لتسليط الضوء على الدور المتزايد للجيش في الاقتصاد رغم الانتقادات، وذلك مع اعتزام الدولة اتخاذ إجراءات قاسية ﻹنقاذ اقتصادها المتداعي.

فيما تستعد مصر لإجراء إصلاحات قاسية تصل لحد التقشف، وسعت المؤسسة العسكرية دورها الاقتصادي في بعض الأحيان لمساعدة الرئيس عبد الفتاح السيسي لتهدئة آثار ارتفاع الأسعار.

على مدى عقود، الجيش- الذي أصبح منه الرئيس منذ 1952 فيما عدا واحد فقط- لعب دورا رئيسيا رغم أن دوره الاقتصادي مبهم، وينتج كل شيء من الغسالات إلى المكرونة، بجانب بناء الطرق، ومحطات الوقود.

منذ وصول السيسي لسدة الحكم، كانت مشاركتهم في الاقتصاد أكثر وضوحًا، وسط إجراءات التقشف، ونقص الدولار وارتفاع الأسعار.

في مقابل الحصول على قرض من صندوق النقد الدولي بقيمة 12 مليار دولار، يجب على مصر خفض قيمة الجنيه، بعد  تطبيق ضريبة القيمة المضافة الجديدة.

وفي أغسطس الماضي، تدخل الجيش لحل أزمة نقص حليب الأطفال التي تسببت في ارتفاع اﻷسعار، واحتجاجات من اﻷهالي واعدًا باستيراده وبيعه بنصف السعر، متهما الشركات التي استوردت اﻷلبان باحتكار لرفع الأسعار.

وفي الشهر نفسه، وقعت وزارة الإنتاج الحربي اتفاقا مع وزارة الصحة لبناء أول مصنع في البلاد لإنتاج الأدوية السرطانية.

وفي الوقت نفسه، لعبت المؤسسة العسكرية دورا في المشاريع الكبرى التي تم الترويج لها على أنها جزء من خطة الإنعاش الاقتصادي في البلاد، مثل تفريعة قناة السويس.

وقال عمرو عدلي، أستاذ الاقتصاد في الجامعة الأمريكية بالقاهرة :” الجيش يسعى لتوسيع دوره في قطاعات اقتصادية جديدة”.

ومن الصعب تقدير حصة الجيش في الاقتصاد، خاصة أن تفاصيل ميزانيتها لا تنشر، إلا أن محللين يقولون إن دوره في تزايد.

وقال يزيد صايغ، باحث بارز بمركز كارنيغي للشرق الأوسط في بيروت:” الدور الاقتصادي والعسكري اتسع حتما كما ونوعا”.

وأضاف:” جماعات المصالح داخل الجيش وجدت فرصة للبدء في مشاريع مربحة”.

وتابع:” السيسي كلف الجيش بالقيام بدور قيادي في المشاريع الكبيرة بسبب تدهور المؤسسات المدنية التي لم تعد قادرة على لعب هذا الدور”.

حصة الجيش، ومع ذلك، لا تزال صغيرة، وفقا للمحللين.

وأوضح عدلي:” الجيش ليس لديها حصة كبيرة في القطاعات المختلفة من الاقتصاد، وبصرف النظر عن بناء الطرق، والتي يسيطر عليها الجيش بنسبة كبيرة”.

وأشار إلى أنه حتى إذا كان الجيش لديه محطات وقود، فإنه لا يمكنه منافسة شركات مثل توتال”، ورغم أن الجيش ينتج المياه المعدنية، فإن حصته في السوق منخفضة جدا”.

ومن جانبه قال الصايغ:” المؤسسة العسكرية دخلت عالم اﻷعمال بعد الإطاحة بالرئيس حسني مبارك في ثورة 2011.

وأضاف:” في ظل مبارك دور الجيش كان بارزا، لكنه لم يكن لاعبا أو صانع القرار، اقتصاديا أو سياسيا”.

ولكن اليوم، بحسب عدلي، الأنشطة الاقتصادية، والعسكرية ليست لمجرد الربح، فإنها استثمارات سياسية، حيث يعتبرها الجيش لمنع البلاد من الانهيار”. 

السيسي دافع مؤخرا عن الجيش، الذي واجه انتقادات بسبب دوره المتنامي في الاقتصاد، قائلا: الجيش لا يفعل ذلك لإثراء نفسه.. فالجيش لا يضع اﻷموال في جيبه”. 

*صحيفة عبرية: ذكرى حرب أكتوبر.. غمامة سوداء تغطي إسرائيل

قال البروفيسور الإسرائيلي “إيال زيسر” إن ذكرى حرب السادس من أكتوبر 1973 (يوم الغفران)، “ذكرى الإخفاق والمفاجأة وذكرى الضحايا، ترافق المجتمع الإسرائيلي حتى اليوم، تخيم كالظل وتلقي بغمامة سوداء، بشكل يفوق أي حرب أخرى في تاريخنا“.
وزعم “زيسر” “المتخصص في تاريخ الشرق الأوسط وإفريقيا بجامعة تل أبيب في مقال بصحيفة “إسرائيل اليوم” بعنوان “حرب الغفران- نقطة تحول” أنّ هذه الذكرى تعكس ما وصفعه بالإنجاز العسكري الذي حققته إسرائيل خلال هذه الحرب وتجعل من الصعب الحكم على نتائجها على مرّ السنين.
واعتبر أنّ حرب أكتوبر 1973 “شكلت- بمجرياتها ونتائجها- نقطة تحول في علاقات إسرائيل بالعالم العربي. كانت هذه آخر حرب تقليدية تخوضها إسرائيل أمام تهديد عسكري وضعته أمامها الجيوش العربية النظامية. هذا التهديد رافق إسرائيل منذ قيامها، وبلغ ذروته في حرب الأيام الستة، وحرب يوم الغفران، لكنه تلاشى منذ ذلك الحين“.
البروفيسور الإسرائيلي رأى أن سيناريو اندلاع حرب شاملة ضد إسرائيل لم يعد مطروحًا بعد، موضحا ” مصر التي قادت النضال مع إسرائيل على مدى جيل، وقعت على معاهدة سلام معنا بعد حرب يوم الغفران. هذه المعاهدة متينة ومستقرة، بل وتعمل الدولتان على تعميقها. بينما انهارت سوريا داخل نفسها خلال سنوات من الحرب الأهلية الدامية الدائرة في أنحائها“.
وقال إن “مصطلحات التهديد الوجودي المباشركالذي شكلته الجيوش العربية في 1967 أو في عام 1973، لا يمكن أن تنطبق على تنظيم حزب الله، الذي ظل الخصم اﻷخير لإسرائيل في بيئتها المباشرة. فليس له العمق الإقليمي والديمغرافي الذي كان آنذاك لمصر أو لسوريا.
وأضاف أن ” ضربة حزب الله يمكن أن تكون مؤلمة، كأي ضربة لتنظيم إرهابي بحوزته ترسانة من الصواريخ، لكنه يفتقر للقدرة التي كانت لمصر وسوريا على خوض معركة عسكرية تقليدية مع إسرائيل. إنزال ضربة حاسمة بالحزب إذا حاول استفزاز إسرائيل، هو مسألة قرار واستعداد إسرائيل لدفع الثمن المرتبط بذلك“.
وزعم “زيسر” أن الضربة التي تلقتها إسرائيل في حرب أكتوبر كانت نقطة انطلاق لها، “فأصبحت قوة عسكرية ليس لأي عنصر في المنطقة القدرة على مواجهتها، ودولة قوية من الناحية الاقتصادية وديمقراطية راسخة“.
في المقابل قال البروفيسور الإسرائيلي إن العالم العربي اتخذ طريقا مغايرا تماما، فلم يجد له مخرجا من دائرة الكراهية المغلقة التي سار فيها منذ بدايات الصراع العربي الإسرائيلي، مع التمسك بتقاليد الماضي ورفض أي حداثة أو تغيير، معتبرا أن الرئيس المصري الراحل أنور السادات هو من خالف هذا الاتجاه بتوقيع معاهدة السلام مع إسرائيل، وهو السلام الذي كان ركيزة- بحسب زيسر”- لإصلاح عيوب المجتمع المصري ودفع والاقتصاد قدما.

 

 

* شمال سيناء.. القتل احترازي والاعتقال على الهوية

تسيطر الحالة الأمنية المتردية في مدن شمال سيناء على المشهد العام بفعل العمليات المتواصلة للجيش المصري ضد مسلحي “تنظيم الدولة”؛ وينعكس ذلك بشكل مباشر على الحياة اليومية للمواطنين في المدن الرئيسة الثلاث، العريش والشيخ زويد ورفح.
ويشكل تواصل عمليات الجيش المصري هناك وملاحقته للعناصر  المسلحة “خلطا” في الأهداف؛ فالمواطن السيناوى يجد نفسه في مرمى الجيش أيضا.
كمائن الموت
وتنشر قوات الجيش المصري الكمائن الثابتة والمتحركة أو “كمائن الموت”، كما يطلق عليها أهالي سيناء، على طول الطريق الدولي بداية من غربي العريش حتى الحدود المصرية مع قطاع غزة شرقا وصولاً لمناطق العمليات العسكرية جنوبي الشيخ زويد ورفح.
وتمثل هذه الكمائن نقاط للإذلال والإهانة التي يتعرض لها المارون عبرها وأشهرها كمين الريسة الواقع في حي الريسة شرق مدينة العريش، ويربط بين عاصمة المحافظة ومناطق الشيخ زويد ورفح، ويطلق عليه السكان المحليون “معبر الريسة البري” من شدة الإجراءات الأمنيه الصارمة عليه.
ولا يتورع الجنود عن إطلاق النار على الأهالي لمجرد “الاحتراز” حيث سقط العديد من الضحايا.
وفي هذا الكمين أيضا يمنع مرور سيارات البضائع من الأغذية والأدوية والمواد الزراعية وغيرها من المستلزمات الضرورية للحياة دون سبب، وما يسمح بمروره منها يخضع لعمليات تفتيش دقيقه تستمر لأيام، حيث يتم إنزال البضائع على الأرض وتركها تحت أشعة الشمس بشكل متعمد، ما يجبر التجار القادمين من القاهرة ومدن القناة على عدم العودة مرة أخرى لنقل بضائع لتلك المناطق.
شهادات حية
ربيع سيد، شاب ثلاثيني يعمل سائقا لشاحنة تنقل مواد البناء، روى معاناته لـ”عربي21″، قائلا: “أعمل سائقا في شركة وأصحو مبكرا لأستطيع توصيل طلبات الزبائن باكرا، لكني أصطدم دائما بحظر التجوال الذي يفرضه الجيش الأمر الذي يؤخر عملنا كثيرا“.
وأضاف ربيع: “أنتظر على مدخل كمين الريسة بالعريش حتى يسمح الضباط لنا بالمرور وفي إحدى المرات توجهت للكمين قبل رفع الحظر بـخمس دقائق فقط، ما دفع الجنود لإطلاق النار عليّ مباشرة وأصاب الرصاص الزجاج الأمامي للشاحنة ودخلت بعض الشظايا في عيني اليسرى“.
وقال: “لم يكتف الجنود بذلك بل أنزلوني من الشاحنة وانهالوا على ضربا والدماء تنزف من عيني قبل أن تأتي سيارة إسعاف وتنقلني إلى المشفى ليتبين بعد ذلك أني فقدت عيني اليسرى للأبد“.
قذائف عشوائية
من جهته أكد ناشط سيناوي رفض الكشف عن هويته -خشية تعرض أهله للأذى- “أن حياة المدنيين من أهل سيناء تأثرت بشكل كبير من تستمرار العمليات العسكرية دون تفرقة بين المذنب والبريء وبين المسلح والأعزل“.
وأوضح الناشط الذي يعيش ذووه في مدينة الشيخ زويد أن “أكثر ما يتضرر منه المواطنون في المناطق الحدودية قذائف المدفعية التي يطلقها الجيش بشكل احترازي وعشوائي تجاه المناطق السكنية، وكثيرا ما يسقط منها على المنازل فيقتل ويصاب أطفال ونساء وشباب على أثرها، وكان آخرها قبل أيام حيث قتل شخص وأصيب اثنان آخران إثر سقوط قذيفة على منزلهم جنوب الشيخ زويد“.
وأشار الناشط إلى أن “يوم 6 أكتوبر الجاري قتل وأصيب تسعة مواطنين في حوادث إطلاق نار متفرقة، وكان من بينهم محمد نجل الشيخ عواد أبو شيخه أحد رموز قبيلة الرميلات برفح، وقد أصيب اثنان من أبنائه وشخص آخر كان برفقتهم برصاص قوات تأمين كمين الماسورة جنوبي رفح“.
وأضاف: “في نفس اليوم قتل شخص آخر يدعى لافي محمد سالم، برصاص الجيش في رفح، كما أصيب أيضا الطفلان الشقيقان علي وحسن مهدي سليمان (11 سنة و5 سنوات) وطفلة أخرى برصاص القوات العسكرية جنوب الشيخ زويد“.
ولم يعف الناشط المسلحين من المسؤولية عن الأوضاع المتردية قائلاً: “يقوم مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية باختطاف الكثير من المواطنين من منازلهم وأمام أطفالهم للتحقيق معهم،  ومن يثبت عليه التعاون بأي شكل، سواء بنقل أخبار ومعلومات أم بنقل مؤن ومياه أو غيرها لمعسكرات الجيش يقوم عناصر التنظيم بذبحه أو قتله بالرصاص“.

حظر التجوال

وعن مدة حظر التجوال التي يفرضها الجيش والمناطق التي تمتد إليها قال الناشط:  “هناك مناطق يطبق عليها حظر التجوال من الساعة السابعه مساء وهي تلك المناطق القريبة من الكمائن العسكرية جنوب الشيخ زويد ورفح وداخل مدينة الشيخ زويد، ويتعرض كل من يتحرك سيرا على الأقدام أو مستخدما سيارة بالقرب من مقار وارتكازات الجيش لإطلاق النار بشكل مباشر ويستمر الحظر حتى الساعه السادسة من صباح اليوم التالي

وفي العريش عاصمة شمال سيناء “يبدأ حظر التجوال من الساعه الواحدة صباحا ويستمر حتى الساعة الخامسة، وكما هو الحال في رفح والشيخ زويد، فكل من يتحرك بالقرب من مقار وارتكازات الجيش والشرطة بعد منتصف الليل يتم إطلاق النار بشكل مباشر عليه“.

وأشار الناشط إلى أن “أكثر ما يتضرر منه الأهالي أثناء حظر التجوال عجزهم عن نقل الحالات المرضية المفاجئة وحالات الوضع الطارئة للمستشفيات حيث يمنع الجيش سير سيارات الإسعاف على الطريق الدولي أثناء حظر التجوال، والتنسيق لدخول الاسعاف أمر شبه مستحيل حتى لو كانت الحالة معرضة للموت“. 

الاعتقال على الهوية

وأكد الناشط أن “حوداث إعتقال متكررة على الهوية سجلت على الكمائن فكل من يحمل بطاقة رقم قومي من الشيخ زويد أو رفح عند معظم الكمائن بشمال سيناء يتم اعتقاله خاصه كمين الريسة الذي يعتقل العشرات يوميا ويتم ترحيلهم للكتيبة 101 في العريش للتأكد من عدم تورطهم في أعمال عنف”، موضحا أن “من ينتمي لقبيلة السواركة غالبا ما يتم ترحيله لسجن العازولي في الإسماعيلية ويقضي هناك شهور دون أن توجه له أي تهم“. 

وعانت سيناء تاريخيا من معضلة التهميش التي مارستها الحكومات المصرية المتعاقبة حيث ترك سكانها يصارعون قسوة الصحراء وحدهم؛ فغابت مشاريع التمنية وانتشر الفقر والبطالة في هذه البقعة الجغرافية الواسعة التي حرم سكانها من أبسط مقومات الحياة، وجرى التعامل معهم من قبل الحكومة المركزية في القاهرة كمواطنين من الدرجة الثانية.

 

* السيسي يستكمل السلام الدافئ ببناء جدار إسمنتي لتأمين حدود إسرائيل وحصار غزة

كشفت صحيفة “الجريدة” الكويتية، في عددها اليوم الأحد، أن مصر تشيّد جدارًا إسمنتيًّا لتأمين حدود إسرائيل، ويمتد الجدار الإسمنتي بين مصر وإسرائيل لـ250 كيلومترًا.

ونقلت الصحيفة عن مصدر مطلع في سيناء أنه “بدأ الجانب المصري باتخاذ إجراءات لتأمين الحدود المشتركة مع إسرائيل، الممتدة لمسافة تصل إلى نحو 250 كيلومترًا، عبر الشروع في إنشاء جدار أسمنتي بارتفاع ستة أمتار على طول خط الحدود الدولية”، وهو الخبر الذي تناقلته العديد من وسائل الإعلام الإسرائيلية.

وبحسب الإسرائيليين، فإن مشروع الجدار الذي سيزود بأبراج مراقبة وأجهزة استشعار “يعكس مدى التنسيق الأمني بين مصر وإسرائيل”.

وأكد مصدر أمني مصري أن “الخطوة تستهدف منع التسلل والتهريب، وأن الجانب الإسرائيلي أنشأ جدارًا مماثلاً في ناحيته، تم الانتهاء من تنفيذه منذ عامين تقريبًا”؛ حيث يصر الاحتلال على إشراك مصر في بناء جدار أمني على طول خط الحدود بينهما.

وأشارت الصحيفة إلى أنه “سبق لمصر أن رفضت الطلب الإسرائيلي ببناء الجدار في مايو الماضي لأسباب مختلفة بينها التكلفة العالية، إلا أن إسرائيل عاودت الطلب”، ولفتت إلى أن مصر تقوم بدراسة الطلب الجديد بجدية، خاصةً أن الجانب الأمريكي تعهد بتحمل “جزء كبير من تكاليف البناء، والقيام بأعمال الاستشارات الفنية والهندسية”.

ومنذ انقلاب السيسي حرص على تشديد الحصار على قطاع غزة عبر الإغلاق شبه الدائم لمعبر رفح الذي يعتبر المنفذ الوحيد للقطاع على العالم الخارجي، كما أنه عمد إلى إغراق الحدود بمياه البحر لضمان هدم جميع الأنفاق التي كانت تستخدم لتوريد الغذاء والوقود إلى القطاع المحاصر منذ أكثر من عشرة أعوام. 

ومن الجدير ذكره أن “إسرائيل” تعمل على بناء جدار إسمنتي ومائي على طول حدودها الشرقية مع قطاع غزة التي يصل طولها إلى نحو 60 كيلومترًا؛ بهدف عدم تسلل عناصر المقاومة عبر الأنفاق الهجومية التي تعدها المقاومة الفلسطينية استعدادًا لأي حرب قادمة مع العدو الإسرائيلي.

وشرع الجيش الإسرائيلي مطلع سبتمبر الماضي في حفر الأساسات لبناء جدار جديد تحت الأرض على طول الحدود مع قطاع غزة، تبلغ تكلفته نحو 530 مليون دولار.

وبدأ العمل في منطقة المجلس الإقليمي الاستيطاني “شاعر هنيغيف”، لحماية مجموعة من المستوطنات الإسرائيلية المتاخمة لحدود قطاع غزة. 

وسيشمل الجدار الذي يغوص في الأرض حواجز ملموسة وأنظمة كشف تكنولوجية للحماية ضد عمليات التسلل.  

وتعهد السيسي مرارًا بحماية الحدود الإسرائيلية، مشددًا على أن مصر وإسرائيل دخلتا مرحلة السلام الدافئ، فيما يعتبره الإسرائيليون كنزًا أغلى من الاستراتيجي.

 

* فى ذكرى مذبحة ماسبيرو .. “المصلحة” شعار الكنيسة في مواجهة العسكر

فى الذكرى الـ5 لمذبحة ماسبيرو أو مذبحة “الأحد الأسود” التى تحل اليوم 9 أكتوبر وما تلاها من سلسلة انتهاكات كان من أبرزها هدم كنيسة الميرناب بأسوان، ودافع المحافظ حينها بأن ما يتردد عن الكنيسة لا أساس له من الصحة، وأنها كانت لا تزال تحت الإنشاء.
وعلى الرغم من ذلك فإن تواضروس ومساعدوه يجلسون مع قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسسى، ناسيا جريمة قتل 18 مسيحيا أمام مبنى ماسبيرو منذ 5 سنوات، التى فى الوقت التى تحدثت تقارير صحفية عن مسئولية السيسى نفسه عن الأحداث؛ حيث كان خلالها مديرا للمخابرات الحربية.

وكان عدد كبير من المسيحيين قد اعتصموا إثر ذلك أمام مبنى ماسبيرو بالقاهرة، تنديدا بما رأوه اعتداء على الكنائس وتلتها مظاهرات حاشدة في التاسع من أكتوبر فى عام 2011، لكنها قوبلت بهجوم شرس من قوات الشرطة العسكرية، ما أسفر عن سقوط عشرات القتلى ومئات الجرحى ومن بينهم ضباط وجنود، وفرض حظر التجوال بشوارع القاهرة.

ازدواجية المعايير والمصالح تحكم تعامل قيادات الكنيسة مع الاحتجاجات الشعبية، فهى التى دعت المسيحيين سابقا إلى عدم المشاركة فى ثورة الـ25 من يناير، وهى أيضا التى دعتهم للمشاركة بقوة فى أحداث الانقلاب العسكرى على أول رئيس شرعي منتخب وصولا إلى التظاهر فى الولايات المتحدة.. دعما إلى من تلوثت أيديهم بدماء المسيحيين قبل  سنوات.  

مشهد المدرعات وهى تدهس أجساد المسيحيين أمام مبنى ماسبيرو كان جليا إلا أن تواضرس تعامى عن ذلك المشهد، وبالغ فى تأيده ودعمه للانقلاب إلى الحد الذي جعله يبرئ جنازير المدرعات.. ويصف الحادث ماسبيرو بأنه خدعة كبيرة انخدع فيها المسيحيون من قبل الإخوان

ممارسات متتالية يمارسها تواضروس مستغلا حدة الاستقطاب والتراشق السياسي وفزاعة الإرهاب،

إضافة إلى اللعب على وتر اضطهاد المسيحيين، وصولا إلى أكبر مكسب لمجريات الأحداث وزعامة شخصية بعيدة عن  مصالح المسحيين.

 

الانقلاب يغير المناهج يزور التاريخ ويبرر الخيانة. . السبت 8 أكتوبر. . بعد فشل المعارضين لإسقاط الانقلاب ثورة الجياع قادمة

الانقلاب يغير المناهج يزور التاريخ ويبرر الخيانة ويجعل الصهاينة أصدقاء

الانقلاب يغير المناهج يزور التاريخ ويبرر الخيانة ويجعل الصهاينة أصدقاء

الانقلاب يغير المناهج يزور التاريخ ويبرر الخيانة. . السبت 8 أكتوبر. . بعد فشل المعارضين لإسقاط الانقلاب ثورة الجياع قادمة

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* استراليا تحذر «مواطنيها» من مخاطر أمنية في مصر.. غدًا

حذرت وزارة الخارجية الأسترالية، مساء اليوم السبت، رعاياها لدى مصر من التواجد في الأماكن العامة والحيوية في القاهرة، واتخاذ الحذر والحيطة؛ خوفًا من مما اسمته “هجمات إرهابية” محتملة، خلال التاسع من شهر أكتوبر الجاري.

ونصحت الخارجية الأسترالية، عبر موقعها الرسمي، مواطنيها الذين ينوون السفر إلى مصر خلال الوقت الراهن، أن يعيدوا النظر في قرار السفر.

واستندت الوزارة إلى التحذير الذي صدر أمس الجمعة، من السفارة الأمريكية في القاهرة إلى مواطنيها بتجنب الأماكن العامة والتجمعات الكبرى والحفلات والمسارح والمتاحفوالمولات والملاعب الرياضية غدًا الأحد.

كما نصحت استراليا مواطنيها مجددًا بعدم السفر إلى شمال سيناء بما فيها طريق طابا السويس نظرًا لحالة الطوارئ المفروض في مناطق بمحافظة شمال سيناء وزيادة مخاطر التعرض لهجوم إرهابي.

كانت كل من بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية وكندا، اطلقوا أمس الجمعة، تحذيرات لرعاياهم المتواجدين في مصر، من التواجد في الأماكن العامة في القاهرة، لاسيما قاعات الأفراح والملاعب، خوفًا من هجمات إرهابية محتملة.

على الجانب الآخر أبدت وزارة الخارجية المصرية على لسان متحدثها السفير أحمد أبو زيد، انزعاجها من هذه التحذيرات  التي صدرت دون توضيح أيّ أسباب بشأنها، وفقًا للبيان الذي صدر عن الوزارة أمس .

 

 

*قضايا الدولة”: تيران وصنافير ملك لـ السعودية و مصر كانت تديرهما فقط

 

* الداخلية الكويتية: القبض على وافد مصري كان يخطط للقيام بعمل إرهابي

 

* حركة “حسم” تتبنى تصفية أمين شرطة بالأمن الوطني في البحيرة صباح اليوم

 

* تأجيل طعن مرسي والبلتاجي والعريان و6 آخرين في أحداث الاتحادية إلى يوم 22 أكتوبر

 

* البلتاجي: محكوم بالإعدام والنيابة ترفض التحقيق بقتل ابنتي وتعذيبي

أجلت محكمة جنايات القاهرة المصرية، اليوم السبت، الجلسة الثانية عشرة بالقضية المعروفة إعلاميا بـ “مذبحة فض اعتصام رابعة العدوية”، والتي يحاكم فيها 739 من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم بـ”ارتكاب جرائم التجمهر في اعتصام رابعة العدوية، للاعتراض ورفض الانقلاب العسكري الذي وقع في البلاد في 3 يوليو/ تموز 2013″، إلى جلسة 1 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، لاستكمال عملية فض أحراز القضية.
المعتقلون لا يثقون بنزاهة وحيادية إجراءات محاكمتهم
وقررت المحكمة إخلاء سبيل المعتقل رقم 256 في القضية، حسني علي الماسخ، لإصابته بمرض السرطان، إذ صاح المعتقلون، في بداية جلسة اليوم، داخل القفص مشيرين إلى أن زميلهم يعاني من مرض السرطان وأن حالته الصحية حرجة، فوعدهم القاضي بإخلاء سبيله على ذمة القضية بنهاية الجلسة.
وهاجم الدكتور محمد البلتاجي، هيئة المحكمة الانقلابية برئاسة حسن فريد، خلال محاكمته اليوم في هزلية “فض اعتصام رابعة العدوية“.
وقال البلتاجي :”نحن نحاكم في مسرحية وقضايا ومحاكمات مسيسة، وحسبي الله ونعم الوكيل”، مشيرا الي عدم قدرة المحكمة علي فتح تحقيق في اتهامات المتكررة لقائد الانقلاب السيسي ووزير داخلية محمد إبراهيم بالمسئولية عن قتل ابنتة أسماء خلال اعتصام رابعة.
واضاف البلتاجي: “لم تستطع المحكمة أيضا التحقيق في تعرضي للتعذيب ومحاولة القتل داخل محبسي اكثر من مرة رغم تقدمي ببلاغ لها يتضمن الواقعة بمكانها وأشخاصها”، متسائلا: اين ضمائركم المهنية؟

وواصلت المحكمة بعد ذلك عملية فض أحراز القضية، واعترضت هيئة الدفاع عن المعتقلين على بعض الصور الفوتوغرافية ومقاطع الفيديو، المعروضة خلال جلسة اليوم.
وقال أعضاء هيئة الدفاع إن الصور والفيديوهات المعروضة لمشاهد حول أحداث ثورة 25 يناير عام 2011، ومأخوذة من ميدان التحرير.
وأضافوا أن النيابة العامة قدمت الصور والفيديوهات للمحكمة من دون معرفة مصدرها، في محاولة للتدليس عليها، وتزييف للحقائق، مشيرين إلى أن ممثل النيابة العامة ذكر أن مصدرها هو جهاز الأمن الوطني، من دون تحديد المصدر الذي جاءت منه، فضلا عن أنها خلت من تحديد قاطع لوقت ومكان التقاطها، ولم يتم تحديد أي من المعتقلين في الدعوى يخص تلك الصور والفيديوهات المعروضة.
كذلك اعترض الدفاع أيضا على مقطع فيديو ظهرت فيه إحدى المذيعات بقناة الفراعين الفضائية، وهي تعرض في الفيديو زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري، وهو يحرض مؤسس حزب الراية السلفي والمحبوس حاليا، حازم صلاح أبو إسماعيل، على محاصرة مدينة الإنتاج الإعلامي، مشيرا إلى أن هذا الفيديو لا يخص أحداً من المعتقلين بالقضية، وليس له علاقة بموضوع القضية المنظورة.
وبعدها طلب عضو مجلس الشعب السابق، محمد البلتاجي، من المحكمة السماح بالخروج من قفص الاتهام الزجاجي والمثول أمام المحكمة وتوضيح الحديث الذي صرح به أثناء اعتصام ميدان رابعة العدوية.
فأمر رئيس المحكمة بإخراجه، وقال البلتاجي إنه يريد أن يتحدث إلى هيئة المحكمة مخاطبا ضميرها المهني، مشيرا إلى أنه حكم عليه بالسجن 225 سنة، وحكم عليه بالإعدام ولم يقرأ أوراق القضية.
وأضاف أنه منذ ستة أشهر مثل أمام هيئة المحكمة وطلب منهم تقديم بلاغ للتحقيق في قتل ابنته، ثم تقدم ببلاغ آخر من شهرين للتحقيق في واقعة تعرضه للتعذيب داخل محبسه، ولم تحقق النيابة العامة في الواقعتين.
واختتم حديثه لهيئة المحكمة بالقول إن المعتقلين لا يثقون في نزاهة وحيادية إجراءات محاكمتهم، وإن التصريح الخاص به بأحداث سيناء اجتزئ من سياقه، وتم اقتطاعه وتوظيفه لأغراض سياسية.

 

* قضاء العسكر.. الإعدام لمعتقل والسجن 365 سنة لـ19 بهزلية “الزيتون

أصدرت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار حسن فريد، اليوم السبت، حكمها في إعادة محاكمة معتقلين في القضية الهزلية المعروفة إعلامياً باسم خلية الزيتون”، المتهم فيها 25 شخصا.

حيث قضت المحكمة بإعدام المعتقل محمد فهيم حسين عبدالحليم، بعد ورود رأي مفتي الانقلاب، كما قضت بالسجن المؤبد 25 سنة على 8 معتقلين، بمجموع أحكام بلغت 200 سنة، وقضت أيضا بالسجن المشدد 15 سنة على 11 آخرين، بمجموع أحكام بلغت 165 سنة.

 

 

* أسرار أزمة نقص السكر وعلاقته بـ”ساويرس

قال الكاتب الصحفى مصطفى عبد السلام: إن الأزمات المستمرة فى مصر متواصلة، خاصة فى ظل اختفاء السكر وأنابيب البوتاجاز، واختفاء الرز وأسعار الإسمنت وأسعار الدولار، والذى تجاوز 14 جنيها.

وأضاف الصحفى المتخصص في الاقتصاد، أن ارتفاع أسعار زجاجة الزيت 12 جنيها، وقفزت أسعار السيارات، والأهم والأخطر اختفاء سلع تموينية وعدم وجودها، مؤكدا أن المسألة هى أن المواطن يواجه أزمات زادت حدتها مع تطبيق قانون القيمة المضافة.

وكشف عبد السلام عن أن القفزات التى تحدث بالدولار مع زيادة الضرائب بشكل عام فى كل السلع والذى يزيد مع ثبات الرواتب، وصندوق النقد الدولي يتوقع قفزة فى الأسعار داخل السوق المصرية، ويبلغ التضخم 18.2 في العام القادم، والمواطن المصرى هو من يعانى.

وأكد، حسب معلوماته، أن هناك اختفاء شديدا للسكر؛ لأن الشركات الخاصة تستورد رغم أن هناك مخزونا ضخما جدا فى شركة الحوامدية، والذى شكا رئيسها من كثرة المخزون، فى حين تقوم شركة نجيب ساويرس باستيراد كميات ضخمة جدا من السكر المستورد بلغت 800 ألف طن. مشيرا إلى أن الأمر مريب ويجب التوقف عنده.

 

* نائب يتقدم بطلب إحاطة لمنع استخدام “الصرف الصحي” في الزراعة

قال أحمد بدران، نائب التل الكبير بالإسماعيلية، إنه تقدم بطلب إحاطة عاجل بالبرلمان حول مناطق إنتاج الأسمدة المستخلصة من محطات معالجة الصرف الصحي.

وأضاف «بدران» في تصريحات ، أنه سيتقدم بمشروع قانون لتوقيع عقوبات تصل إلى المؤبد لمن يتاجر أو ينتج جميع مشتقات الأسمدة المستخدمة من ناتج الصرف الصحي لتدميرها صحة المواطن، وتسببها بشكل مباشر في السرطان والفشل الكلوي وإضراراها بالاقتصاد القومي محليًا وعالميًا.

 

* ويؤثرون على أنفسهم”.. هتافات معتقلي “رابعة” تدفع القاضي لإخلاء سبيل مصاب بالسرطان

في مشهد يفيض بالإيثار، ردد عدد من المعتقلين على ذمة هزلية فض اعتصام رابعة العدوية هتافات مطالبة بالإفراج عن زميلهم المعتقل في ذات القضية حسني على والمصاب بسرطان الغدد اليمفاوية جراء الظروف السيئة للاحتجاز.
وأجبرت الهتافات واللافتات التي رفعها المعتقلين داخل القفص، المستشار حسن فريد لتهدئة المتهمين قائلا متخافوش هاخلي سبيله خلاص.. هدوء في القفص لو سمحتم
ومن المقرر حسب وعد القاضي أن يخلى سبيل المتهم حسني على اليوم عقب انتهاء الجلسة وتولي إدارة سجن طرة تنفيذ القرار عقب ورود قرار القاضي إليها .

 

* بلاغ للنائب العام يطالب داخلية الانقلاب بالإفصاح عن مكان احتجاز “أحمد ناصف

تقدمت والدة الطالب “أحمد ناصف” المتحدث السابق لحركة طلاب ضد الإنقلاب، ببلاغ للنائب العام، المستشار نبيل صادق، تطالبه بإلزام وزير داخلية الإنقلاب بالإفصاح عن مكان إحتجاز نجلها المختفي قسريا لليوم السادس.
وأوردت والدة ناصف في بلاغها الذي حمل رقم ١٢٦١٢ لسنة ٢٠١٦ عرائض النائب العام بتاريخ اليوم الثامن من إكتوبر لعام ألفين وستة عشر، أن قوات الأمن إختطفت نجلها من القاهرة في يوم الإثنين الثالث من إكتوبر الجاري، من القاهرة، أثناء شراء بعض المراجع العلمية، واقتادته لمكان غير معلوم، وأمتنعت عن عرضه علي أية جهة تحقيق، أو توجيه أي إتهامات له، أو الإفصاح عن مكان إحتجازه، بالمخالفة للقانون، مطالبة بالتحقيق مع مرتكبي هذه المخالفه، مع إلزام وزير داخلية الإنقلاب، بالإفصاح عن مكان إحتجازه، وإخلاء سبيله فورا.
وكانت قوات أمن الإنقلاب العسكري قد إختطفت الطالب أحمد ناصف، من القاهرة، في ساعة مبكرة من صباح الإثنين الماضي الثالث من أكتوبر الجاري، وأخفه قسريا.
يذكر أن أحمد ناصف، طالب بالفرقة الرابعة بكلية الهندسة جامعة الزقازيق، من قرية إكياد مسقط رأس الشهيد سليمان خاطر، التابعة لمركز فاقوس، بمحافظة الشرقية، ولم يتمكن من إستكمال دراسته، بسبب مطاردة قوات أمن الإنقلاب له علي خلفية رفضه الإنقلاب العسكري، وعمل متحدثا بإسم حركة طلاب ضد الإنقلاب لعامين متتاليين.
فيما دشن نشطاء عبر مواقع التواصل الإجتماعي هاشناج بعنوان” #أحمد_ناصف_فين” للتضامن معه، ولمطالبة داخلية الإنقلاب بالإفصاح عن مكان إحتجازه والإفراج عنه.

 

* إسرائيل في مصر”: السفارة تشكر المُعزين في بيريز من المصريين والأجانب

نقلت صفحة إسرائيل في مصر شكر سفارة الاحتلال الإسرائيلي لكل الوفود المشاركة في عزاء بيريز، رئيس الاحتلال الإسرائيلي السابق.
كتبت الصفحة على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” قائلة: “تتقدم السفارة الإسرائيلية بخالص الشكر لكل من حضر؛ لتقديم واجب العزاء في الرئيس الراحل شمعون بيريز من المصريين و الأجانب.

أضافت الصفحة نقلا عن سفارة الاحتلال الإسرائيلية: “سلط كل الحضور الضوء علي رؤيته للسلام، ونتمنى بإذن الله أن يري الشعب الإسرائيلي هذة الرؤية تتحقق علي أرض الواقع قريبا“. 

 

* مستندات جديدة بمواجهة قضايا الدولة تؤكد مصرية تيران قبل “الرز

قررت هيئة مفوضى المحكمة الدستورية، اليوم السبت، برئاسة المستشار طارق شبل، جعل 13 نوفمبر المقبل، لنظر دعوى منازعة التنفيذ رقم 37 لسنة 38 ق.ع، المقامة من هيئة قضايا الدولة، بصفتها محامي حكومة الانقلاب؛ لوقف تنفيذ حكم محكمة القضاء الإداري ببطلان اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية، واستمرار تبعية جزيرتي تيران وصنافير لمصر.

في الوقت الذي زعمت فيه هيئة قضايا الدولة، بالمخالفة لكل الأعراف الوطنية، أن حكم القضاء الإدارى بمصرية تيران وصنافير، الصادر في 21 يونيو الماضي، يتناقض مع أحكام سابقة صدرت من المحكمة الدستورية العليا، تعتبر المعاهدات الدولية من أعمال السيادة التي لا يجوز للقضاء مراقبتها، ولا يجوز الطعن عليها أمام المحاكم العادية ومجلس الدولة.

كما استندت للمادة 151 من الدستور الانقلابي التي تنص على “لا يجوز إبرام أى معاهدة تخالف الدستور أو يترتب عليها التنازل عن أى جزء من إقليم الدولة”، زاعمة انعدام وجود فكرة التنازل عن أى جزء من الإقليم المصرى ضمن أحكام اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية.
فيما رد المحامون الموكلون بالدعوة للدفاع عن مصرية تيران، بأن ما قيل عن توقيع الرئيس المخلوع حسني مبارك اتفاقية للتنازل عن جزيرتي «تيران وصنافير» عام 1990، غير صحيح، وأنها اتفاقية للمحميات الطبيعية في الأساس.

وقدموا برقية من الملك عبد العزيز، مؤسس السعودية، من رسالة الدكتوراة حول الجزيرتين في ١٧ يناير عام ١٩٥١، تؤكد أن هناك نزاعا على الأرض وأنها ليست سعودية، كما قدموا برقية أخرى من السفير السعودي يشيد بالتحرك المصري لرفع العلم على الجزيرتين، وكلها ضمن الرسالة التي أشرف عليها الدكتور مفيد شهاب. فيما أشار إلى إعلان اتفاقية «إعلان البحار»، والتي أضافوا إليها ملحقا؛ نتيجة اعتراض مصر على وضع جزيرة تيران.

وأكدت المستندات المقدمة، خلال جلسة اليوم، من نظر الطعن على مصرية تيران وصنافير أمام الإدارية العليا، سيطرة مصر على الجزيرتين منذ عام ١٨٠٠ مرورا باتفاقية لندن ١٨٤٠ وحتى عام ١٩٠٤، واستعان بكتاب لمستشرق أكد خلاله أن تيران تابعة لمصر، وفي رحلة ١٩٤٨ يقطع المستشرق الفنلندي بأن قبائل مصرية سكنت الجزيرتين، وقدم خالد علي كتاب المستشرق الفنلندي في رحلتيه.

فضلا عن كتاب ناعوم شقير، رئيس قلم المخابرات بالجيش المصري، والذي حكى فيه قصة اتفاقية ١٩٠٦ وتصورات الدولة العثمانية للسيطرة على الخليج، وانتهى الأمر بتوقيع اتفاقية من العقبة وحتى رفح، وهو ما يعني أن ما كان ملك مصر بحريا ظل ملك مصر ولم يتنازل عنه.. كما قدم خالد علي كتاب ناعوم شقير وفيه خريطة مصر عام ١٩١٤، وفيه تيران وصنافير مصرية. وأشار إلى وثيقة لوزارة المالية حول مصرية تيران وصنافير وأطلس عام ١٩٢٢ التي طبعتها الحكومة وفيها تيران وصنافير مصرية. وكتاب صادر عن وزارة المالية عام ١٩٤٥ فيه خريطة للقطر المصري تعود لعام ١٩٣٧ وتكشف عن أن الجزر مصرية.

يذكر أن المحكمة الإدارية العليا بمجلس الدولة ستنظر، السبت المقبل، أولى جلسات طعن الحكومة على حكم القضاء الإدارى، كما سبق وأن أوقفت محكمة الأمور المستعجلة حكم القضاء الإدارى بعد قبول الاستشكال المقدم من الحكومة عليه.

 

* تأجيل هزلية “الاتحادية”.. وعرض فيديوهات لعيسى وحمزة تحرّض على قتل “الإخوان

أجلت محكمة النقض، برئاسة المستشار مصطفى شفيق، اليوم السبت، أولى جلسات الطعون المقدمة من الرئيس محمد مرسي، و12 آخرين، على حكم سجنهم “أول درجةمن 10 أعوام حتى 20 عامًا؛ على خلفية اتهامهم المزعوم في الأحداث الشهيرة إعلاميًّا بأحداث “قصر الاتحادية” الرئاسي بمنطقة مصر الجديدة بالقاهرة، والتي وقعت في 5 ديسمبر 2012، وذلك عن تهم استعراض القوة والعنف والاحتجاز المقترن بالتعذيب، إلى جلسة 22 أكتوبر الجاري للاطلاع على مذكرة نيابة النقض.

وقد تغيب جميع المعتقلين عن حضور جلسة اليوم، التي عقدت بدار القضاء العالي بوسط القاهرة، واقتصر الحضور على أعضاء هيئة الدفاع، فيما منعت المحكمة تصوير الجلسة من قبل وسائل الإعلام.

وقامت المحكمة في بداية الجلسة بتلاوة مذكرة الطعن المقدمة من المعتقلين، والتي أسست دفوعها لإلغاء حكم الإدانة مستندة إلى 30 سببا قانونيا، رأت أنها كفيلة لصدور قرار من محكمة النقض بقبول الطعن شكلا، وفي الموضوع بنقض الحكم وإلغاء العقوبات الصادرة ضد المعتقلين.

حيث قال الدفاع، إن محكمة الجنايات أدانت المعتقلين بارتكاب جريمة استعراض القوى وحشد مؤيدي الرئيس مرسي وأعضاء جماعة الإخوان لفض اعتصام المعارضين للإعلان الدستوري أمام قصر الاتحادية، مستندة إلى التحريات المقدمة من الأجهزة الأمنية وهو ما يخالف الثابت بالأوراق.

وأوضحت أنه بتاريخ 4 ديسمبر 2012، تم تدبير تجمهر بمعرفة المعارضين لحكم الرئيس محمد مرسي، تحت ستار معارضة الإعلان الدستوري وما تلاه من قرارات، كان الغرض منه اقتحام قصر الاتحادية الرئاسي، والاعتداء على رئيس الجمهورية، إلا أن النيابة وصفت تحركاتهم بالمظاهرات السلمية بالمخالفة لكافة المستندات.

وقدم الدفاع تفريغا لمقطع فيديو مسجل من قناة “دريم” بتاريخ 4 ديسمبر 2012 تم قبل يوم من وقوع الأحداث، ظهر فيه المهندس ممدوح حمزة يتحدث بشكل علني عن احتمالية اقتحام قصر الاتحادية وعزل محمد مرسي، وتشكيل مجلس رئاسي مدني، ومقطع آخر يظهر فيه العقيد السابق عمر عفيفي، موجها خطابا إلى جبهة الإنقاذ يلومهم فيه لعدم نجاحهم في اقتحام القصر الرئاسي عقب تحييد الشرطة والجيش وخروج الرئيس محمد مرسي من القصر.

كما تضمنت مذكرة الطعن ما أسفرت عنه التحريات الأمنية حول دور الإعلامي إبراهيم عيسى في التحريض على قتل قيادات جماعة الإخوان المسلمين، حيث قال نصا: “أنا ضد حرق مقرات الإخوان كفاية مقرات لحد كده.. محمد البلتاجي 45 شارع ميشيل باخوم الدقي شقة 901.. وخيرت الشاطر 21 شارع نجيب محفوظ متفرع من عباس العقاد”، في إشارة منه إلى توجيه البلطحية للهجوم عليهم.

وذكر الطعن أن حكم الإدانة استند إلى محضر تحريات قطاع الأمن الوطني، الذي ذكر تكليف أيمن هدهد، مسؤول الأمن برئاسة الجمهورية، بتشكيل مجموعات لاستجواب المتظاهرين الذين يتم القبض عليها بمعرفة أنصار الرئيس “مرسي، لإجبارهم على الاعتراف بتبعيتهم لرموز نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك، رغم أنَ الثابت بالشهادة الرسمية الواردة للمحكمة من رئاسة الجمهورية، أنَّه بتاريخ 13 يناير 2013 صدر قرار تعيين هدهد بوظيفة مستشار بالسكرتارية الخاصة للرئيس، أي أنه لم يلتحق بالفريق الرئاسي إلا بعد الأحداث.

واستمعت بعدها المحكمة إلى رأي نيابة النقض الاستشاري غير الملزم، والذي أوصت فيه برفض الطعن وتأييد الأحكام الصادرة، فيما طالبت هيئة الدفاع بتأجيل الجلسة للمرافعة وإبداء أوجة العوار في الحكم المطعون فيه.

 

* مع اقتراب “ثورة الغلابة”.. مطالب شعبية بتبني “العصيان

مع تصاعد الأزمات وانهيار الوضع الاقتصادي في ظل التميز الذي يمارسه النظام بين فئات (الجيش والشرطة والقضاء) وبقية أفراد الشعب موظفين وعمال وأصحاب مهن أخرى، أخذت وبشكل مطرد حملات العصيان المدني في التزايد، بحملات اقتصادية ووقفات نقابية ومهنية، باعتبارها إحدى وسائل المقاومة الشعبية  اللاعنفية، احتجاجًا على تردي أحوال المعيشة، أو استهداف فئات بعينها كانت تحظى في السابق بمكانة اجتماعية تم الانتقاص منها.

ويدعو نشطاء إلى دعم العصيان المدني في إطار موجة ثورية جديدة “ثورة الغلابة في 11/ 11″، باعتباره أحد الحلول الممكنة التي تساعد الشعب المصري في التخلص من الانقلاب وعصابة العسكر، مؤكدين أن الشعب ما زال بإمكانه القيام بأدوار، ولكن عليه أن يختبر قوته من خلال محاولة إنجاح عملية العصيان المدني في أحد مظاهره أو أحد تجلياته.

ويعتبر نشطاء أن العصيان المدني؛ عمل سلمي مدني يطبق لإحداث تغيير في القانون، ويعني أيضا رفض الخنوع أمام نظام أو قانون جائر أو لائحة تجبر يعد في عين من ينتقده ظالم.

ويرون أن العصيان المدني هو تطور جماعي لإضراب مهن بعينها عن العمل فتنجح وتتطور لتشمل جميع فئات الشعب الذين يعيشون في ظروف غير إنسانية حتى يدخل الجميع فيه. 

حملة “مش دافع”

ومن أبرز الحملات التي خرجت من كونها حملة إلكترونية عبر هاشتاج معين إلى حملة فعلية ينتج عنها إجرءات موجعة كوقفات احتجاجية ومنها حملة “خد حقك” في يناير الماضي، و”مش هنشحن” خلال سبتمبر الماضي و”قوم هات حقك” إضافة للحملة المتجددة من بداية الانقلاب إلى الآن “بلاها لحمة”.

وفي 3 سبتمبر الماضي أطلق “المجلس الثوري المصري” حملة بعنوان “مش دافع” كخطوة أولي للعصيان المدني، دعا فيها إلى الامتناع عن دفع الفواتير في البلاد، مؤكداً أنه “لم يعد أمامنا سوى طريقين، إما المقاومة الشعبية السلمية ضد السلطة العسكرية، أو الاستكانة والاستسلام حتى يفقد الشعب كل مقومات الحياة”.

وأضاف المجلس أنه “يوجه الدعوة والنداء لشعب مصر الحر، للقيام بكافة الإجراءات والوسائل المتاحة، للتمهيد وتنفيذ العصيان المدني على مراحل، من أجل تقويض وشل النظام في خطوة أولى لتحرير مصر”، على أن يكشف عن خطوات تالية لاحقا.

وقالت مها عزام رئيسة المجلس، إن “الوضع يزداد سوءا يوما بعد يوم، والحالة الأمنية والاقتصادية والعسكرية في مصر بخطر، الشعب يزداد فقرا وتعذيبا، فيما النظام في نعيم ورفاهية، هو والنخبة الفاسدة التي حوله”.

وكشفت أن “الخطوة الأولى (بالعصيان) هي عدم دفع الفواتير، والمراحل التالية ستكون مقاطعة كل انتاجات الجيش، ورجال الأعمال الفاسدين، وبعدها عدم دفع الضرائب”.

عصيان مبكر

وفي يونيو 2015، دعت حركة 6 أبريل إلى تنظيم عصيان مدني، مما دعا الجهات الأمنية إلى شن حملة اعتقالات موصعة بشأن أعضاء الحركة، وعن تلك الحملة اعتبر القيادي طارق الزمر بحزب البناء والتنمية إن “دعوة 6 إبريل للعصيان المدني نجحت قبل أن تبدأ”، موضحا أن “الاعتقالات الموسعة والاستنفار الأمني، يعتبر شهادة نجاح لدعوة 6 إبريل للعصيان المدني”.

وفي 27 أغسطس الماضي، دعت الصفحة الرسمية للحرة ولحركات أخرى مناهضة للإنقلاب للمشاركة في حملة بعنوان “مش دافعين”، في إشارة متكررة للتصدي لغلاء الأسعار.

إضراب الأطباء

وأعلن الأطباء عن أنفسهم بتنظيمهم اضرابا ناجحا وجمعية عمومية قوية كانت نموذج مصغر لما يمكن أن يقوم به العصيان المدني لو استمر لفترة، ففي 12 فبراير الماضي، شهدت دار الحكمه ملحمة قادها أطباء وطبيبات مصر، في جمعية عمومية قوية، استدعت بسببها الشرطة تواجدا أمنيا مكثفا أمام دار الحكمة تزامنا مع دعوة النقابة العامة لجمعية عمومية طارئة اليوم، وأخلت شارع القصر العيني ومنحت الموظفين إجازة في هذا اليوم، ودبرت بعدها أحداث الدرب الأحمر للتغطية على الرد القوي من الأطباء على تجاوزات الشرطة في حقهم (المطرية نموذجا)، فضلا عن الأكاذيب التي يرددها الإنقلاب وحكومته بشأن الكادر الوظيفي.

وأطلق الأطباء ورافضو حكم العسكر هاشتاج (#إدعم_إضراب_الأطباء) لمساندة الأطباء، إلا أن الإضراب الجزئي الذي كانوا يعدون له أفشله القائمون على النقابة ب”تسقيع” الغضب الكامن لدى الأطباء.

الخدمة المدنية

كما كانت وقفة الموظفين سببا في عدم موافقة “برلمان” العسكر على قانون الخدمة المدنية، وإحداث الهجمة الالتفافية مرة ثانية لتطبيقه بعدما انطفأت جذوة الغضب ضد القانون.

ففي 10 أغسطس 2015، نظم موظفون في مؤسسات حكومية مختلفة في مصر، وقفة أمام نقابة الصحفيين بوسط القاهرة للمطالبة بإلغاء قانون العاملين بالخدمة المدنية الذي صدر في مارس 2015.

وقدم الموظفون من محافظات عدة للمشاركة في التظاهرة فئات من الموظفين من مؤسسات ودوائر الضرائب العامة والضرائب على المبيعات والجمارك والإداريين في وزارة التربية والتعليم وهيئة النقل العام والآثاريين.

ورغم إفشال الانقلاب لتحركهم، فإن المراقبين اعتبروا حركة الموظفين تعد الأولى من نوعها منذ 3 يوليو.

وكان أهم ما لفت أنظار الموظفين ودعاهم للإضراب في هذا اليوم؛ استثناء بعض المؤسسات من القانون كالجيش والشرطة والقضاء، رغم سلسلة الترقيات والزيادات المالية التي طالتهم مؤخرًا!.

حركة عصيان

وفي يناير الماضي، أصدرت حركة “عصيان” بيانا صحفيا عبر صفحتها الرسمية على “فيسبوك”، قالت: “غبنا عنكم كثيرا ولكن لكثرة الاعتقالات في صفوف حركتنا بعد فعاليات الحركة المؤثرة على الانقلاب.. لكننا ما زلنا موجودين في الميادين ندافع عن حقوق هذا الشعب وعن إرادته”. 

واختتمت الحركة تصريحها قائلة، تعلن حركة عصيان أن ما يحدث الآن في مصر هو عصيان مدني كامل بكل معانيه ووسائله و أن علي الانقلاب المصري الرضوخ لمطالب هذا العصيان والتراجع للوراء”.

 

 

* مصر منزعجة من بيان تحذيري أصدرته السفارة الأمريكية

وجهت وزارة خارجية الانقلاب انتقادا شديد اللهجة للسفارة الأمريكية في القاهرة بسبب تحذير أصدرته للرعايا الأمريكيين بتجنب أماكن التجمع في العاصمة المصرية. ووصفته بأنه غير مبرر.

ودعا تحذير السفارة الأمريكيين إلى الابتعاد عن أماكن التجمع مثل المسارح والمتاحف والصالات الرياضية والمراكز التجارية بسبب تهديدات أمنية محتملة.

وجاء في بيان خارجية الانقلاب الذي صدر الليلة الماضية أن المتحدث باسم الوزارة أحمد أبو زيد عبر عن “الانزعاج من البيان التحذيري الصادر عن السفارة الأمريكية بالقاهرة للرعايا الأمريكيين بمصر”.

وأضاف أن التحذير “يثير علامات استفهام حول أسباب إصدار البيان بهذا الأسلوب”.

وقال أبو زيد إن الوزارة اتصلت بالسفارة الأمريكية بعد صدور التحذير “للاستفسار عن أسباب صدوره حيث نفت السفارة وجود أية أسباب محددة أو تهديدات أمنية معينة وراء إصدار البيان”.

وأضاف أن السفارة أوضحت أن التحذير “إجراء روتيني احترازي يتم القيام به خلال فترات العطلات الممتدة التي تزداد فيها تجمعات المواطنين في الأماكن العامة”.

ووافق يوم الخميس عطلة رسمية في ذكرى حرب 6 من أكتوبر 1973 مع إسرائيل كما أن يومي الجمعة والسبت عطلة أسبوعية.

وصدر تحذير السفارة يوم الجمعة ودعا الأمريكيين إلى التقيد به إلى نهاية يوم الأحد.

وقالت الخارجية المصرية إنها استنكرت خلال الاتصال بالسفارة الأمريكية “مثل تلك البيانات غير المبررة التي يمكن أن يكون لها تأثيرات سلبية لاسيما ما قد ينتج عنها من أضرار اقتصادية”.

وأصدرت السفارتان البريطانية والكندية تحذيرا لرعاياهما في مصر بتجنب أماكن التجمع حتى يوم الأحد لكن بيان الخارجية المصرية لم يشر إلى التحذيرين.

وتواجه مصر تحديا أمنيا يمثله إسلاميون متشددون ينشطون في محافظة شمال سيناء المتاخمة لإسرائيل وقطاع غزة وأعلنوا أيضا مسؤوليتهم عن هجمات في القاهرة ومدن أخرى في وادي ودلتا النيل.

وأوقعت مواجهات الجيش والشرطة معهم مئات القتلى من الجانبين خاصة في شمال سيناء خلال السنوات الثلاث الماضية.

وتسببت المواجهات وهجمات على أهداف أجنبية بينها طائرة ركاب روسية في ابتعاد أعداد كبيرة من السائحين والمستثمرين الأجانب عن البلاد.

 

* موقع إسرائيلي: هكذا تستعد قواتنا لمواجهة الإسلاميين بحرا

كشف موقع “واللا” الإسرائيلي، النقاب عن أن سلاح البحرية الإسرائيلي تدرب مؤخرا على إحباط عمليات بحرية يمكن أن يشنها مقاتلون إسلاميون، سواء كانوا تابعين لحركة حماس أو لتنظيمات جهادية، ضد الأهداف الإسرائيلية في عمق البحر.

ونوه الموقع في التقرير الذي ترجمته “عربي21″، إلى أن وحدة الصفوة التابعة لسلاح البحرية والمعروفة بـ”القوة 13″ أو “الكوماندوز البحري” قد تدربت لأول مرة على كيفية إحباط هجوم يشنه تنظيم إسلامي ضد سفينة إسرائيلية في عمق البحر، بهدف اختطافها.
وأشار الموقع إلى أن التدريبات تعلقت بكيفية تخليص سفينة إسرائيلية، تتواجد في مناطق بعيدة عن شواطئ فلسطين قد تمت السيطرة عليها من قبل مجموعة من المقاتلين الإسلاميين.
ونقل الموقع عن قائد في “القوة 13″، قوله إن عناصر القوة تدربوا على إمكانية مواجهة اختطاف سفينة إسرائيلية في عرض البحر الأحمر وفي مناطق بعيدة أخرى.

ونوه القائد إلى أن التدريبات تأخذ بعين الاعتبار أن يكون هدف عملية الاختطاف تهيئة الظروف أمام صفقة لتبادل الأسرى، مشيرا إلى أن الوحدة، عندما تتجه لمواجهة الخاطفين، فسترافقها وحدات أخرى ومن ضمنها فريق تفاوض من هيئة الأركان، بهدف التضليل.
وأشار إلى أن القوة تدربت أيضا على مواجهة محاولة مقاتلين إسلاميين السيطرة على أحد حقول الغاز في عرض البحر.
وأوضح أن سيناريو الرعب الذي تخشاه الأجهزة الأمنية والمستوى السياسي في تل أبيب، يتمثل في أن يقدم “المقاتلون الإسلاميون” على تفجير حقل غاز تمت السيطرة عليه، ما يعني قتل العاملين فيه إلى جانب إهدار أحد الموارد الاستراتيجية الأهم للدولة.

 

 

* ملثمون يسطون على سوبر ماركت.. هل بدأت ثورة الجياع؟

في ظل شبه دولة السيسي التي تفتقد للأمن والحياة، تتوالى عمليات السطو المسلح في ظل انتشار الفقر، حيث قام مسلحون بالسطو على سوبر ماركت، واستولوا على سلع تقدر بنحو 30 ألف جنيه، وقيدوا صاحب المتجر وأحد زبائنه وفروا هاربين.

وكعادتها، وقفت إجراءات داخلية الانقلاب عند استقبال إشارة بالخبر مثلها مثل وسائل الإعلام، حيث تلقت الأجهزة الأمنية بلاغًا من صاحب محل سوبر ماركت بتعرضه لعملية سطو مسلح، حيث قام 3 ملثمين مجهولين يستقلون دراجة بخارية وبحوزتهم فرد خرطوش وبندقية آلية وأسلحة بيضاء.

وتبين من التحريات أن اثنين من المتهمين اقتحما المحل وهددا صاحبه بالأسلحة، بينما ظل المتهم الثالث يراقب الطريق، واستولوا على المبالغ المالية الموجودة بداخل خزينة المحل، والتى تقدر بنحو 5 آلاف جنيه، و800 جنيه من أحد الزبائن، كما استولوا على كميات ضخمة من كروت الشحن وعلب سجائر متنوعة بلغت قيمتها 15 ألف جنيه، وقام المتهمان بتقييد صاحب المحل وأحد الزبائن بعدما استوليا على المبالغ المالية والسلع واستقلا الدراجة البخارية وفرا هاربين.

وانتشرت حالات السطو المسلح في الآونة الأخيرة؛ نظرا لزيادة معدلات الفقر والبطالة، بسبب الإجراءات الاقتصادية الفاشلة التي تتخدها حكومة الانقلاب، في الوقت الذي تحول فيه قطاع كبير من العاطلين لتشكيلات عصابية نظرا لضيق الحالة.

وتوالت تعليقات المتابعين للخبر على مواقع التواصل الاجتماعي، متسائلين: “هل بدأت ثورة الجياع؟”. فيما قالت جوهرة فوزان: “ربنا يستر كده بدأ اللى الواحد خايف منه“.

وقال محمد فرجاني: إن “بشاير ثوررة الجياع ظهرت معالمها وسيخرج المصريون على أنفسهم“.

فيما علق حاتم سيد قائلا: “السيسي يخطط لإحداث ثورة جياع في البلاد، ولكن ليست ثورة منظمة، ولكنها ستكون ثورة فردية يقتل فيها المصريون بعضهم بعضا، حتى إذا شاع الفساد والقتل شاعت معه الهمجية والخراب الذي يستعجل نتيجته السيسي”. فيما وصف منير حسن شبه دولة السيسي قائلا: بلد سايبة“.

 

* هل يخسر الانقلاب “الرز” السعودي؟

في مؤشر على توتر العلاقات بين قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي والمملكة العربية السعودية، أعلنت مصادر صحفية عن أن المملكة أوقفت مساعداتها البترولية لمصر، حيث نقلت وكالة رويترز عن تجار أن مصر لم تتلق مخصصات المساعدات البترولية السعودية لشهر أكتوبر، ما اضطر الهيئة المصرية العامة للبترول إلى زيادة مناقصاتها سريعا حتى في ظل نقص حاد في الدولار وزيادة المتأخرات المستحقة لشركات إنتاج النفط.

وكانت المملكة قد وافقت على إمداد نظام الانقلاب العسكري في مصر بمنتجات بترولية مكررة بواقع 700 ألف طن شهريا لمدة خمس سنوات، بموجب اتفاق بقيمة 23 مليار دولار بين شركة أرامكو السعودية والهيئة المصرية العامة للبترول، جرى توقيعه خلال زيارة رسمية قام بها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز لمصر هذا العام.

وقال تاجر يتعامل مع الهيئة المصرية العامة للبترول لرويترز، إن تسليم منتجات أرامكو السعودية توقف في الأول من أكتوبر، غير أن السبب لم يتضح إلى الآن.

وضخت المملكة مليارات الدولارات، شملت منحا في الاقتصاد المصري منذ الانقلاب على الرئيس المنتخب د. محمد مرسي في عام 2013، ووفرت مساعدات ضخمة لنظام الانقلاب منها المساعدات البترولية بمئات الملايين من الدولارات شهريا في وقت واجه فيه الانقلاب نقصا حادا في العملة الصعبة.

وكان مسؤول بالهيئة المصرية العامة للبترول قال لرويترز، إن أرامكو وافقت بموجب الاتفاق الشهري لتوريد 700 ألف طن على تسليم 400 ألف طن من زيت الغاز (السولار) و200 ألف طن من البنزين و100 ألف طن من زيت الوقود شهريا، وذلك بخط ائتمان بفائدة اثنين بالمئة على أن يتم السداد على 15 عاما.

وقال تجار، إن الهيئة المصرية العامة للبترول عاودت الدخول إلى السوق الفورية في الأسابيع الماضية لتغطية الفجوة، معلنة عن أكبر مناقصة لها في أشهر تشمل طلب شراء نحو 560 ألف طن سولار تصل في أكتوبر تشرين الأول، وذلك بارتفاع حاد مقارنة مع نحو 200 ألف طن في سبتمبر.

وقال متحدث باسم وزارة البترول المصرية، إنه ليس لديه معلومات تشير إلى تعليق المساعدات. وقال المتحدث، إن من الطبيعي أن تقوم الهيئة المصرية العامة للبترول بزيادة الكميات في المناقصات، وإن مصر تستورد منتجات بترولية إلى جانب تلك التي تحصل عليها من أرامكو السعودية كل شهر.

غضب الرياض

وكانت صحف الانقلاب العسكري قد أثارت غضب الرياض بمعلومات تم نشرها عما وصفته “مؤامرات النظام السعودي على مصر” قبل شهور، وكان آخرها الكشف عن وقف السعودية مشاريع اقتصادية بمصر تبلغ قيمتها 30 مليار ريال، حيث كشفت مصادر من داخل “المجلس التنسيقى المصرى- السعودى”، انسحاب الرياض من عدد كبير من المشروعات، والتى أعلنت السعودية سابقا عن المشاركة فيها وفقا للشروط المصرية، وشملت تلك المشروعات قطاعات العقارات والسياحة والطاقة والبترول، وتلخصت الشروط المصرية في حفظ حق للدولة في تلك المشروعات، وكانت الأمور تسير على ما يرام، إلا أن الرياض استغلت هذا الشرط لتطالب بنزعه من الاتفاق، إلا أن القاهرة اعتبرته تعديا على السيادة المصرية فرفضت، ما جعل الجانب السعودي يسحب المشاريع، بحسب الصحف الموالية للانقلاب.

وفي خطاب للسيسي- في مارس الماضي والذي حمل عبارة “بيعايرونا بفقرنا“- كلمتان استغلتها أطراف عدة، كل على هواه ووفقا لأجندته، وليست الرياض ببعيدة عنها.

ويؤكد هذا المعنى جملة التصريحات التي سبقتها على لسان مسؤولين أو خبراء، مثل: “جيش مصر ليس للإيجار” و”مصر لن تبيع نفسها” و”مسافة السكة للدفاع عن الأشقاء من عدوان خارجي لا للعدوان عليهم”، إضافة إلى تصريحات السيسي نفسه التي قالها عقب عمليات السعودية في اليمن: “جيش مصر للدفاع عن مصر فقط وليس للعدوان على الأشقاء“.

الرز السعودي

وكان الإعلان عن الدعم من قبل السعودية للسيسي، بعد تسريبات للأخير وصف فيها دول الخليج بأنهم “أشباه دول”، وان لديهم أموالا “زي الرز”، قد أثارت تساؤلات عن مصير الأموال الخليجية. ولماذا لا يشعر بها المواطنون المصريون؟ لا سيما وأنها تقدر بأكثر من 33 مليار دولار، وهو “التدفق النقدي الأكبر في تاريخ مصر”، حسب وصف الدكتور عمرو عادلي، الباحث بمركز كارنيغي للشرق الأوسط، وهو ما أدى إلى قناعة تامة بان جنرالات العسكر يستولون عليها في جيوبهم الخاصة.

وبعد الإعلان عن الدعم السعودي، دشن معارضون “هاشتاج” على موقع تويتر بعنوان “سلمان لا تدعم السيسي”.. وعبر سعوديون عن حاجة السعودية لهذه الأموال، وكتب أحدهم على تويتر ساخرا “تستاهل مصر الـ30 مليارا وخمس سنوات احتياج البترول.. حق الجار ع الجار، فلوس الوطن زي الرز.. الله يرزقنا الجنة بس“.

بينما سخر مصري من فرض الدولة لقيود على الواردات بسبب شح النقد الأجنبي قائلا “(…) فين الدعم 40 مليارا من رز الخليج“.

 

* الانقلاب إذ يطور المناهج.. تزوير التاريخ وتبرير الخيانة

الصهاينة” أصدقاء وليسوا أعداء، صفحات ممسوحة من تاريخ الصراع العربي الإسرائيلي، هذا هو التعديل والتطوير الذي أقره الانقلاب العسكري بالمناهج الدراسية، وهو ما استدعى الإشادة والاحتفاء به من وسائل الإعلام العبرية.

أما كارثة كامب ديفيد، فهي بحسب التاريخ المزيف الذي زوره الانقلاب “ضرورة اقتصادية”، وكذلك تل أبيب أصبحت صديقة وليست عدوا.

وأوضح الكاتب الصحفي فهمي هويدي، في مقال له بـ”الشروق”، أن “وسائل الإعلام الإسرائيلي احتفت بتطوير المناهج، موضحًا أن الباحث أوفير فاينتز رصد عدة نقاط لتقديم إسرائيل باعتبارها بلدا صديقا وليست بلدا عدوا، أهمها تقديم اتفاقية كامب ديفيد باعتبارها ضرورية لتحسين الوضع الاقتصادى، من خلال إبراز المزايا الاقتصادية للسلام مع إسرائيل بعد انتهاء الحروب وتوفير الاستقرار اللازم لتحقيق التنمية“.

وأوضح هويدي أن من ضمن النقاط، أن المنهج الجديد يصف إسرائيل بأنها ترتبط مع مصر بعلاقة صداقة، ويركز على شرعيتها كدولة شريكة فى عملية السلام، كما لم يتطرق المنهج الجديد لحروب مصر ضد إسرائيل ولا للقضية الفلسطينية، ذاكرا أن كتاب عام ٢٠٠٢ كان يضم ٣٢ صفحة عن الحروب العربية الإسرائيلية و٣ صفحات للسلام مع إسرائيل، أما المنهج الجديد فإنه خصص ١٢ صفحة فقط للحروب العربية الإسرائيلية و٤ صفحات للسلام مع إسرائيل.

ومن أبرز التغييرات، كتاب «جغرافيا العالم وتاريخ مصر الحديث» المقرر على الصف الثالث الإعدادى للعام الدراسى ٢٠١٥/ ٢٠١٦. النقطة الجوهرية التى رصدها الباحث فى المنهج المصرى الجديد أنه قدم إسرائيل باعتبارها بلدا صديقا وليست بلدا عدوا؛ حيث يصف المنهج الجديد إسرائيل بأنها ترتبط مع مصر بعلاقة صداقة، ويركز على “شرعيتها كدولة شريكة فى عملية السلام”، ولم يتطرق المنهج الجديد لحروب مصر ضد إسرائيل ولا للقضية الفلسطينية.

واختفت من المنهج مصطلحات مثل «ثقافة الصراع» التى حلت محلها «ثقافة السلام» وجرى التركيز على دروس الحرب والسلام والأهمية الإستراتيجية للسلام.

التغيير حسب الرئيس

وفي مصر بالتحديد، هناك ظاهرة ربما لا تعرفها باقي الدول؛ حيث تتغير مناهج التاريخ وفقا لتغير الحاكم، ملكا كان أم رئيسا، حيث تزين صوره الكتب، ويصبح الرقم الأول والأهم في صناعة التاريخ، ما دام في السلطة؛ فإذا انتهت فترة حكمه لأي سبب يتوارى اسمه بين السطور، وتتوه صورته بين الصور الكثيرة في كتاب التاريخ، وتتحول إنجازاته “غير المسبوقة” إلى أعمال، وإستراتيجيته المدروسة” إلى إجراءات.

فمن قبل عهد الملكية، ناله تشويه غير محدود بعد أن جاء الضباط الأحرار إلى الحكم عبر حركة ثورية فاجؤوا بها الشعب المصري في 23 يوليو 1952، وبعد أن كانت الملكية فترة ازدهار، تحولت إلى حقبة فساد غير محدود، والملك فاروق الذي كان لقبه “الملك الصالح”، أصبح “العربيد“.

وحين رحل “عبد الناصر” تحول “الزعيم الملهم” إلى “الرئيس الراحل”، وانقلبت الثورة إلى “حركة“.

ومن بعده جاء السادات ورحل، ليخفت ذكر “الرئيس المؤمن”، و”صانع الحرب والسلام”، من كتب الدراسة، ويصبح مجرد سطور ينسب له الفضل في انتصار أكتوبر، في نفس الوقت الذي تنسب له اعتقالات سبتمبر التي أمر فيها بالقبض على أكثر من 1000 قيادة سياسية ودينية وعمالية.

أما “مبارك” فكان “صاحب الضربة الجوية”، والرجل الذي في عهده “سينا رجعت كاملة لينا”، فاكتشف الطلاب في مناهجهم عقب ثورة يناير بأنه “ناهب أموال الشعب، والراغب في توريث ابنه، وبائع القطاع العام، وصديق الصهاينة“.

وحين جاءت الثورة بالرئيس مرسي، كانت المناهج تؤكد أنه الرئيس المنتخب الأول في تاريخ مصر، ولكنه تحول في مناهج ما بعد يونيو/ حزيران 2013 إلى خائن وعميل“.

ثورة وانقلاب

وتجلت رغبة سلطات الانقلاب في مصر بأنها أجرت تعديلات في مناهج التاريخ والتربية الوطنية، درس الطلاب بناء عليها “الرواية الرسمية لما جرى من تغيرات سياسية منذ عام 2011″، وهي في الواقع ليست إلا رغبة جامحة في تجريف عقول الطلاب من كل ما يخالف الرأي السائد رسميا، والذي يعتبر أن ما حدث في 2011 ليس إلا ثورة يوم واحد فحسب، في حين تزور التاريخ وتدعي أن “30 يونيوهي الثورة الكاملة التي خلصت المصريين من حكم الإخوان، وبدأت في صياغة مرحلة جديدة من تاريخ الشعب المصري

 

 

 

 

لقمة العيش تشعل الصراع بين النقابات والعسكر بعد صمت 3 سنوات.. السبت 1 أكتوبر.. في سجن العقرب لا أحد ينام “شبعان”

في سجن العقرب لا أحد ينام "شبعان"

في سجن العقرب لا أحد ينام “شبعان”

لقمة العيش تشعل الصراع بين النقابات والعسكر بعد صمت 3 سنوات.. السبت 1 أكتوبر.. في سجن العقرب لا أحد ينام “شبعان

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*في العقرب .. لا أحد ينام “شبعان

فى العقرب .. محدش بينام شبعان.. كلمات قالها معتقل سابق في السجن السيئ السمعة في مصر.
يقول :
محصلش مرة ونمت شبعان من يوم ما دخلت العقرب.
كان كل ما يمتلكه الفرد في الفترة دي عبارة عن (طقم داخلي -واحد بس- / كحول أبيض -لبس السجن الرسمي واللي متطيقش تلبسه ٥ دقايق على بعض- / صابونة شمس الصابونة دي اللي بتيجي مع التموين بتاعة غسيل المواعين اللي كان الناس بيستخدموها من ٢٠ سنة فاتت٬ ودي كانت للزنزانة كلها) فقط لاغير!
كان الأكل اللي بيدخلنا كل يوم عبارة عن (قطعة حلوة طحينية صغيرة جدا / ٣ أرغفة عيش / معلقة جبنة / معلقتين كبار فول -من غير ملح ولا زيت ولا مستوي أصلا ومسوس كمان).
كنا بنقسم قطعة الحلاوة نصين٬ ناكل نص مع رغيف عيش في الفطار٬ والنص التاني بناكله مع رغيف عيش في العشا٬ معلقة الجبنة نفس الحكاية برده! بناخد نص المعلقة ندهن بيها نص رغيف وناكله في الفطار٬ ونص المعلقة الباقية بنسيبها للعشا مع نص الرغيف الباقي٬ طبعا لا ذكر للفول هنا لأن كان مصيره البلاعة٬ دائما وأبدا!
الغداء كان ( معلقتين رز -حرفيا معلقتين- / وسلطة -٤ طرنشات طماطم على ٣ طرنشات خيار بالعدد- / والخضار اللي كان بييجي كان بيبقى مصيره زي مصير الفول صاحبنا).
كان نصيب كل واحد في الصابونة كالآتي ( تستحمى بالصابونة مرة كل ١٠ أيام / وتغسل بيها الطقم الداخلي مرة كل ١٥ يوم ) ولا ذكر للصابونة إلا في الموضعين دول!

 

 

*العسكر يبدأ تهجير أهالي غيط العنب بالإسكندرية

أعلن أهالي ومواطنو منطقة غيط العنب التابعة لمنطقة كرموز بوسط الإسكندرية عن صدور قرار إخلاء منازلهم وتهجيرهم، عقب وصول عدة إخطارات من الحي والمحافظة بترك منازلهم.
وقال موطنون، إن خطابات وصلتهم بالمنازل تطالب بإخلاء منازلهم وتهجيرهم، مؤكدين أنهم يقطنون منذ 220 عامًا وليسوا عشوائيين.
وأكد الأهالي أن الجيش بالتعاون مع مستثمرين أجانب يحاولون إخراج أهلها من أجل مشروع مجهول المعالم، مؤكدين أن رسائل جاءتهم بترك الأرض كي يتم الاستثمار فيها.
وأكدوا أنهم تقدموا بعدة شكاوى لرئيس المنطقة الشمالية العسكرية، وأنهم يمتنعون عن تسليم الأرض وتهجيرهم ومتظلمين من القرار، وأن الداخلية بدأت تظلمهم وتفتري عليهم كل يوم، وأنهم لن يرحلوا إلا وهم جثث، موضحين: كل واحد باني “تربة” بداخل منزله حيندفن فيها.

 

 

* نشر صور قتلى الشرطة بسيناء.. والأمن ينتشر بالعريش لضبط الجناة

نشرت داخلية الانقلاب صور قتلى الشرطة الذين قتلوا فى سيناء، فيما وجهت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية، حملات أمنية مكثفة فى المناطق الجبلية، لملاحقة المتورطين فى قتل 5 جنود بالرصاص بالعريش.

وشهدت العريش إجراءات أمنية مشددة وانتشار لقوات الأمن، ووجود عدداً كبير من الأكمنة الثابتة والمتحركة بشكل ملحوظ.

وأعلنت وزارة الداخلية، قيام مجهولين يستقلون سيارة ملاكى بإطلاق النيران تجاه 5 مجندين – من قوة قطاع الأمن المركزى بالعريش – أثناء عودتهم من إجازتهم الدورية مستقلين سيارة، بالمنطقة المحصورة بين طريقى جسر الوادى والدائرى بدائرة قسم شرطة أول العريش، ما أدى إلى مقتل أحمد عبد الفتاح عبد الرحمن وكارم محمد شعبان ومحمد حسن عبد العاطى ومصطفى كامل إبراهيم وسالم محمود شعبان.

وتم نقل الجثامين إلى المستشفى، وتكثف الأجهزة الأمنية جهودها لتحديد وضبط مرتكبى الواقعة.

 

 

* محكمة النقض تلغي سجن ضابطي التعذيب بالمطرية وتعيد محاكمتهما

قضت محكمة النقض المصرية، اليوم السبت، بإلغاء الحكم الصادر بالسجن المشدد 5 سنوات على ضابطي شرطة بجهاز الأمن الوطني المصري، لقيامهما بتعذيب المحامي كريم حمدي حتى الموت داخل قسم شرطة المطرية، لإجباره على الاعتراف بجرائم لم يرتكبها وهتك عرضه، وقررت المحكمة إعادة محاكمتهما من جديد أمام دائرة أخرى.
وكانت محكمة جنايات القاهرة، أول درجة، قضت بالسجن المشدد 5 سنوات على الضابطين، وقد تغيّب المتهمان عن حضور جلسة النطق بالحكم وقتها، كونهما مخلى سبيلهما على ذمة القضية، وهربا من مقر سكنيهما، في الوقت الذي طلبت فيه المحكمة إلقاء القبض عليهما
وطالب ممثل النيابة العامة في مرافعته أمام المحكمة، بتوقيع أقصى عقوبة على المتهمين استنادا إلى ارتكابهما جريمة بشعة بداخل أحد أقسام الشرطة التي تختص بتأمين وحماية المواطنين، وأنهما ارتكبا جريمة شنيعة وهي جريمة زهق روح بدون ذنب.
وأكد ممثل النيابة العامة أن قسم المطرية أصبح الآن مثل معتقلات التعذيب بالقرون الوسطى لاستجواب المتهمين ونزع اعترافات منهم، وأنهما أغفلا حقوق الإنسان وحقوق الإنسانية، وأن المجتمع المصري لا يغفل دور الجهاز الشرطي لحفظ سلام وأمن المجتمع الداخلي، وأن المسؤول عن الحفظ والأمان أصبح الآن قاتلا، وهو ما يعمل على إهدار والنيل من هيبة الشرطة وزعزعة الثقة بين أفراد المجتمع وأعضاء جهاز الشرطة.
وأضافت النيابة أن أقوال شهود الإثبات أكدت أن ضباط مباحث القسم أفرغوا للمتهمين الضابطين غرفة بالقسم ليتوليا التحقيق مع المجني عليه، وما أن ظفرا به تعديا عليه بالضرب بمختلف أنحاء جسده، وفقا لتقرير الطب الشرعي.
وتابع ممثل النيابة قائلا: “إننا لا نصدق أن وسيلة جمع المعلومات من المتهمين في جهاز الأمن الوطني هي التعذيب بدنياً، وأن وكيل النيابة الذي قرر حبس المجني عليه احتياطيا على ذمة القضية المتهم فيها لم يكن يعلم بأنه أصدر عليه حكما بالإعدام لوقوعه فريسة للمتهمين، وأنه فور الانتهاء من تعذيب المتهم ونقله لمحبسه ظل يتوجع ويشعر بالبرد، وفي صباح اليوم الثاني فوجئ مأمور القسم بأن المجني عليه في حالة صحية سيئة، واستأذن النيابة العامة لنقل المتهم للمستشفى، وفور وصوله للمستشفى لقي مصرعه لتأثره من حفلة التعذيب“.
وأضاف ممثل النيابة أن وكيل النيابة فور التحقيق مع المجني عليه في القضية التي كان متهما فيها، أثبت أنه يتمتع بصحة جيدة ولا يوجد أي إصابات ظاهرية به، وأنه عقب عودته للقسم واصطحابه بمعرفة ضباط المباحث أثبتوا عند إحضاره للمتهمين ضابطي الأمن الوطني للتحقيق معه بأنه بصحة جيدة ولا توجد به أي إصابات، وأن تقرير الطب الشرعي والصفة التشريحية أكدا صحة أقوال الشهود من أن المجني عليه توفي بسبب واقعة التعذيب التي تعرض لها.
وفي سياق متصل، استمعت المحكمة لنقيب المحامين المصري، سامح عاشور، بصفته دفاع المدعين بالحق المدني “المجني عليه”، والذي طالب في بداية مرافعته بانضمام دفاع المدعين بالحق المدني إلى مرافعة النيابة العامة وطلباتها في توقيع أقصى عقوبة على المتهمين، وبخاصة أن المتهمين ارتكبا جريمة تمثل عارا على الحكومة وهي جريمة التعذيب.
وأضاف أنه لا يجب أن ننسى أن سبب اندلاع ثورة 25 يناير هو انحراف ضباط الشرطة.
وتحدث عاشور عن المخالفة القانونية التي ارتكبها المتهمان بداية من التحقيق مع المتهم بدون وجود إذن من النيابة العامة واحتجازه بغرفة منفردين به بداخل القسم لتعذيبه، وأن تلك الواقعة تدل على وجود نية لدى المتهمين لارتكاب جريمتهما وليس بحجة جمع التحريات من المتهم وفقا لما ذكره المتهمان في تحقيقات النيابة العامة.
وقد وجهت النيابة العامة إلى الضابطين المتهمين تهمة تعذيب المجني عليه حتى الموت، بعد أن توافرت الأدلة الكافية ضدهما.
وكاد أن يتم “التكتيم” على القضية بتواطؤ من النيابة العامة المصرية، من خلال إصدار قرار من النائب العام بحظر النشر، بخاصة في ظل ظهور صور للمجني عليه وبها آثار التعذيب، إلا أن المحامين نظموا وقفات احتجاجية أمام مكتب النائب العام، وخرجت منظمات حقوقية لتدين الواقعة، وكان ذلك بمثابة الضغط الذي أدى إلى استكمال التحقيقات وإدانة الضابطين المتهمين.
والغريب في القضية أن غرفة المشورة بمحكمة شمال القاهرة بالعباسية، قررت في وقت سابق، إخلاء سبيل الضابطين بكفالة 10 آلاف جنيه، رغم تقرير الطب الشرعي الذي أدانهما، والأدلة ضدهما.

 

* موقع إسرائيلي يسلط الأضواء على مسابقة ملكة جمال الصعيد

نشر أحد المواقع الإخبارية الإسرائيلية خبرًا عن مسابقة ملكة جمال الصعيد المقامة في مصر، تحت عنوان بنات الصعيد في مصر يبرزن جمالهن للمرة الأولى“.

وكتب الموقع أن مسابقة “ملكة جمال الصعيد” ستقام في مصر، والمبادرة تقول إنها تطمح إلى تغيير الفكرة النمطية عن بنات الجنوب

وأضاف: “في مصر يرتبط اسم الصعيد بأفكار نمطية وأوصاف مثل الغباء و”العباطةوالتخلف والقبح، لكن مبادرة نسائية جديدة في المنطقة تطمح إلى محاربة هذه الصور النمطية عبر مسابقة “ملكة جمال الصعيد”، إذ تصمم القائمة على المبادرة على إظهار الوجه الجميل للصعيد رغم السخرية التي تواجه الحملة“.

وقالت فاطمة بكر، صاحبة الفكرة، إنها تؤمن أن منطقة الصعيد لا ينقصها الجمال، وكثير من بناتها يتمتعن بالجمال الظاهري والداخلي.

وأضافت بكر أنها تسعى إلى لفت نظر القاهرة وغيرها من الأماكن في مصر لـ”الجمال الموجود في الصعيد”، حسب الموقع العبري

يذكر أن 250 فتاة تقدموا إلى المسابقة، ويوافق الحفل النهائى للمسابقة وإعلان النتيجة يوم الاثنين 10 أكتوبر الحالي، وسيقام الحفل بأحد الفنادق بمدينة أسيوط.

يُشار إلى أن أعضاء لجنة التحكيم بالمسابقة هم الإعلامية رحاب المحمدي، ومصممة الأزياء آية محمود، وميك أب ارتيست فاطمة بكر، وخبيرة التجميل منى الجمل، ومصممة لفات الطرح نشوى لطفى، والدكتور منصور المنسى عميد كلية التربية الفنية، والدكتور وائل سعدالدين، أستاذ جراحة التجميل، والدكتورة منى المهدى عضو هيئة التدريس بكلية الصيدلة.

 

 

* شيخ الأزهر: الإعلان العالمي لحقوق الإنسان “حبر على ورق

قال الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر ، إنه يتطلع لأن يسفر لقائه اليوم السبت، بالقيادات السياسية والدينية والتنفيذية بالمعهد المسكوني بمدينة بوسيه السويسرية، عن نتائجَ وحلولٍ عملية نحو تحقيق آمال الإنسانية في تجاوز أزماتها اللاحضارية.
وقال الطيب في كلمته بالمعهد موجها كلامه للحاضرين “العالَم لم يكن في عصر ما من العصور بحاجة إلى حكمتكم وتدخلكم لتخفيف عذاباته وويلاته مثل ما هو عليه اليوم”، مشددا على أن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان مجرد حبر على ورق حين يتعلق الأمر بالشعوب النامية في قارة أفريقيا والعالمين العربي والإسلامي.
ولفت إلى أن آفة الآفات في قضية السلام العالمي اليوم أن ترتبط -وجودًا وعدمًا- بمقاصد السياسات الدولية ومصالحها الجشعة ومزاجها المتقلب، لافتا إلى أن قضية السلام مركزية في الرسالات الإلهية، ورُسل الله وأنبياءه إنما كانوا رسل سلام ومحبة ومودة.
وأشار الطيب إلى أن علينا جميعا أن نتصدَّى لخطاب الكراهية، وعالمنا المعاصر شقي كثيرًا بالبدائل التي ظن أنها ستغنيه عن الدين وتحل محله.
وكشف أن مجلس حكماء المسلمين، يستعد لعقد مؤتمر للسلام في أبوظبي مطلع العام المقبل، وآخر في مصر منتصف 2017، وهما من ثمار جولات الحوار بين حكماء الشرق والغرب.
ووجه شيخ الأزهر كلامه للحاضرين مرة أخرى قائلا لهم:”عليكم ألا تُسلموا عقولكم وتفكيركم للدعوات التي تربط ربطًا خاطئًا بين الإرهاب والإسلام. الدين والعنف نقيضان لا يجتمعان أبدًا“.
وأكد شيخ الانقلاب، أن الجماعات الدينية المسلحة التي ترفع لافتة الدين هي خائنة لدينها قبل أن تكون خائنة لأنفسها، وجرائمها لا يتحمل الدين وزرها، مشددا على أن الإرهاب بكل أسمائه وألقابه ولافتاته لا يعرف الإسلام ولا يعرفه الإسلام .
وطالب شيخ الأزهر، دول العالم بالبحث عن أسباب الإرهاب في سياسات التسلط والأطماع الدولية والإقليمية وأسواق التسليح وقبل كل شيء نسيان الله تعالى، والتنكر له، والسخرية من أنبيائه وكتبه ورسله.

 

* #شاور_علي_السيسي_وقول يتصدر “تويتر” ومغردون:”كفااااايه خرااااااااااااب جبت درفها

دشن نشطاء موقع التواصل الأجتماعى “تويتر” هشتاج بعنوان #شاور_علي_السيسي_وقول

 

 

* الفخراني” يشرح أسباب إضرابه عن الطعام داخل المعتقل

منذ أكثر من عامين، يقبع الصحفي عبد الله الفخراني في سجون الانقلاب، منتقلا من سجن إلى سجن أسوأ، ومن قضبان إلى قضبان أخرى لا تقل عنها قسوة أو قتامة.

ليس السجن وحده، ولا غياب افتقاده للأهل والأصدقاء والشمس والحرية هي التي تؤرق “الفخراني”، الذي لم يرتكب ذنبا يستحق أن يعيش بعيدا عن الحياة سوى حب الوطن ورفض الانقلاب؛ بل يعاني من عدة أمراض أصيب بها في المعتقل؛ نتيجة عدم وجود رعاية طبية أو علاج، وهو الأمر الذي أدى إلى قراره الإضراب عن الطعام بشكل كلي منذ 20 يوما.
ومن داخل معتقله، أرسل عبد الله الفخراني رسالة لخص فيها أسباب إضرابه عن الطعام، قال فيها: (حالتي الصحية كل يوم من سيئ إلى أسوأ.. من حوالي سنتين (وأنا في السجن) طلع لي حاجة زي ورم في وتر أكيلس في رجلي الشمال.. تعايشت معاه لأن مفيش رفاهية العلاج في السجون.. الورم بالأشهر الأخيرة كبر كتير وبقى بيألمني ألم شديد، وبيمنعني من دخول الحمام (حمام بلدي) ومن الصلاة.. قعدت قرابة شهرين أطلب أروح المستشفى يقوموا مطلعيني عيادة السجن، ويقولوا معلش معندناش دكتور جراحة ولا دكتور عظام ومينفعش نوديك مستشفى الليمان؛ لأنه لازم اللي يكتب تقرير حالتك استشاري جراحة أو عظام!”.

ويضيف الصحفي بشبكة “رصد”، “بقالي فترة على ده الحال، ومؤخرًا ومع الإضراب ازدادت عندي أعراض البواسير، وطبعا مش هشتكي في العيادة علشان معندهمش دكتور جراحة.. ده غير آلام في أسناني مش قادر أشخصها أو أعالجها..”.

الإضراب الذي دخله “عبد الله” أدى إلى نقصان في وزنه إلى أن وصل وزنه لـنحو 50 كيلو، بعد أن كان 80 كيلو قبل السجن، كما يعاني من هبوط مستمر في معدل السكر بالجسم.

 

 

* حالة غضب بالشارع المصري عن تأثر سامح شكري بجنازة بيريز

حالة من الغضب سادت الشارع المصري في أعقاب حضور سامح شكري وزير الخارجية المصري، جنازة شيمون بيريز رئيس الاحتلال الإسرائيلي السابق، وظهوره بشكل متأثر

ووصف المواطنون زيارة شكري لتل أبيب بالخيانة، مؤكدين أن بيريز مسؤول بشكل مباشر عن المجازر الكثيرة التي حدثت للمصريين عام 1967، وللفلسطينيين بصفته أحد الآباء المؤسسين للكيان الصهيوني.
وقال “محمد أحمد”، إنه يرفض تلك الزيارة من أساسها حيث لا يخفى على الجميع ما قام به “بيريز” من مجازر بحق المدنيين الفلسطينيين وكان لابد من عدم الحضور حتى لو كان بروتوكولا دبلوماسيًا.
فيما قالت “إسراء”: إنها ترفض الزيارة وترفض التعاون بأي شكل بيننا وبينهم، لأن الصهاينة كيان إرهابي

 

 

* محامى حسين سالم: الدولة لن تحصل على أموال من المتواجدين بالخارج إلا بإرادتهم

قال الدكتور محمود كبيش، محامى رجل الأعمال “حسين سالم”، إن إقرار المصالحة مع حسين سالم، تم منذ 3 أغسطس، وكان التوقيع النهائى الذى سبقه قرار مجلس الوزراء وموافقة اللجنة القومية لاسترداد الأموال وموافقة كافة الجهات المعنية، مضيفاً أن ما تم منذ يومين هو بيان صدر من وزارة العدل، بأن النائب العام وجه خطابات للجهات المختصة لرفع التجميد على ما بقى من أموال، كما تم الرفع على قوائم ترقب الوصول، والنشرة الحمراء، ولم يبق إلا رفع التجميد على الأموال المتبقية لحسين سالم وأولاده فى الداخل.

وأضاف كبيش”، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “كل يوم”، على فضائية “on E”، مع الإعلامى عمرو أديب، أن الدولة أوفت بالتزاماتها، رغم أن الإجراءات كانت معقدة واستغرقت وقتا أكبر مما كان متوقعا من أسرة حسين سالم، مردفاً:”هم فى سجن كبير، رغم أنهم متواجدين فى إسبانيا، فحريتهم مصادرة وأموالهم مجمدة فى كل مكان، وبالنسبة لهم كان الوقت كبير جداً، وربما دعا ذلك بعض من كان لديهم الرغبة فى عمل تصالح سريع، إلى التردد بعض الشئ حتى يتحققوا من مصداقية الدولة، ونحن أمام مصداقية حقيقية للدولة“.

وأوضح أنه من مصلحة الجميع أن يتقدموا بالتصالح لإنهاء الأوضاع المعلقة، مشيراً إلى أن الدولة لن تحصل من الأشخاص المتواجدين فى الخارج على أى مبالغ إلا بإرادتهم لأسباب قانونية عديدة، وهذا ما فعله حسين سالم وأولاده.  

وأشار كبيش، إلى أن جهاز سيادى مهم جدا ومخلص للوطن، كان له دور هام فى إقناع حسين سالم بأن ينهى الأمور بهذه الصورة، ويقدم للدولة هذا الجزء من أمواله، والذى يمثل الغالبية العظمى من تلك الأموال.

 

*جيش السيسي يستلم أسلحة من أمريكا بقيمة 32 مليون دولار

استلم الجيش المصري 50 ناقلة جند مدرعة بقيمة 32 مليون دولار من الولايات المتحدة.

قامت الولايات المتحدة الأمريكية بتسليم الجيش المصري 50 ناقلة جند مدرعة متطورة من طراز “MRAP” بقيمة مالية تتجاوز ٣٢ مليون دولار في احتفالية حضرها اللواء محمد أحمد مرسى مساعد وزير الدفاع وعدد من قادة القوات المسلحة والسفير الأمريكى بالقاهرة وملحق الدفاع الأمريكى بالقاهرة

 

* القبض على “كمسري” بقطار أسيوط بتهمة حيازة “فكة“!

ألقت قوات الأمن التابعة لشرطة السكة الحديد بأسيوط، القبض على “كمسريبقطار رقم 996 (القاهرة – أسيوط) بتهمة الاستيلاء على “فكة التذاكر“.

جاء ذلك بعد تقدم أحد الركاب بشكوى لوحدة مباحث قسم شرطة محطة سكة حديد أسيوط، يتهم الكمسري برفض رد الفكة الباقية من ثمن التذكرة، حيث تبين من فحص ماكينة التذاكر الخاصة بالكمسري وجود زيادة قدرها 190 جنيها ونصف جنيه في الإيراد، تخص الركاب.

يأتي هذا في أعقاب مطالبة قائد الانقلاب السيسي المصريين بمنحه ما لديهم من فكة، بدعوى المساهمة في بناء الوطن، الأمر الذي أثار حالة واسعة من السخرية محليا وخارجيا.

 

* السكر بـ10 جنيهات والحكومة تكتفي بإصدار بيان

تفاقمت أزمة السكر بصورة كبيرة خلال الأيام القليلة الماضية، وبلغ سعره 9 جنيهات، بينما يؤكد مواطنون أن سعره وصل إلى 10 جنيهات في عدد من المحافظات، وسط نقص حاد في في المعروض بالأسواق.

وبحسب مصادر حكومية، فإن سبب الأزمة هو توقف الشركة القابضة للصناعات الغذائية عن مد مصانع التعبئة الصغيرة بالكميات المطلوبة من السكر، ويسهم في استمرار الأزمة رغبة المصانع الصغيرة والتجارة في قبول سلطات الانقلاب زيادة أسعار السكر رسميا في ظل إقرار القيمة المضافة وزيادة سعر الدولار حتى بلغ مستويات قياسية وصلت إلى 13.30 جنيهات.

حكومة الانقلاب من جانبها مترددة في هذا الشأن؛ ذلك لأن ضغوط السوق تدفع نحو إقرار الزيادة في ظل الأجواء الصعبة التي يعاني منها الاقتصاد المصري، مع تراجع معدلات الدخل القومي على وقع تراجع إيرادات مصادره الرئيسية الأربعة من العملة الصعبة، وهي تحويلات المصريين بالخارج والتصدير والسياحة وقناة السويس.

عاطف يعقوب، رئيس جهاز حماية المستهلك، يقول إن الجهاز سيتابع أسعار السلع الغذائية فى الأسواق من السكر والأرز وغيرهما، للتعرف على أسعار تداولها للمستهلك بالسعر الحقيقى، موضحا أنه حال ثبوت زيادة أى سعر سيقوم الجهاز على الفور بإبلاغ مصلحة الضرائب عن هذه الشركة.

وأشار «يعقوب» إلى أن الجهاز سيتابع ارتفاع أسعار السكر فى السوق الحرة وغيره من السلع، والتعرف على السبب الحقيقى وراء هذه الزيادات، وإحالة المخالفين من التجار إلى النيابة العامة فورا لاتخاذ إجراءاتها، مدعيا أن هناك خطة يجرى تنفيذها بالتعاون مع جهات الدولة المختلفة للسيطرة على ارتفاعات الأسعار وضبط الأسواق فى مختلف المحافظات، ولكن يبدو أن هذه الخطة دائما ما تفشل في تحقيق أهدافها وتواصل الأسعار ارتفاعها الجنوني.

وتصريحات وردية من وزير التموين

في المقابل، تواجه وزارة التموين بحكومة الانقلاب أزمة نقص المعروض من السلع الأساسية بتصريحات وبيانات وردية، حيث قال اللواء محمد علي مصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية: إنه يتم يوميا ضخ مقدار 4 آلاف إلى 6 آلاف طن سكر، و 2000 طن زيت، و1000 طن أرز في مخازن الجملة التابعة للوزارة على مستوى الجمهورية.

وأضاف مصيلحي- في بيان رسمي للوزارة اليوم السبت- أنه يتم ضخ وتوفير السلع الأساسية وغيرها في هذه المخازن لتسليمها إلى بقالي التموين ومنافذ الوزارة بالمحافظات بصورة دورية لتوفير احتياجات أصحاب البطاقات التموينية البالغ عددها 22 مليون بطاقة تخدم 73 مليون فرد.

ولفت إلى أن هناك تنسيقا يتم حاليا بين القوات المسلحة والوزارة، لمضاعفة المعروض من السلع خلال الفترة المقبلة. وأنه يتم سد النقص والعجز في بعض المناطق أو المحافظات التي تعاني بسبب سوء التوزيع، ويتم حاليًا معالجتها بشكل سريع.

ونوه “مصيلحي” إلى أن الوزارة تعلن بشكل منتظم عن مناقصات في القمح والسكر والأرز،
وأوضح وزير التموين أن الوزارة تنسق حاليًا بين التجار والشركات القابضة للصناعات الغذائية التابعة للوزارة لزيادة المعروض من السلع الأساسية، لمواجهة ارتفاع الأسعار وتخفيفًا على أصحاب الدخول البسيطة والمتوسطة بناءً على تكليفات الدولة وعبد الفتاح السيسي.

ودعا وزير التموين المواطنين إلى إبلاغ الوزارة عن نقص أي سلعة أساسية في المقررات التموينية أو نقاط الخبز على الخط الساخن للوزارة وهو 19280، مؤكدًا أنه سيتم الضخ للمكان أو المنطقة سريعًا.

 

* من تونس إلى مصر.. فتاوى تحت الطلب لطواغيت الانقلاب

من جديد يلون شيوخ السلاطين فتاواهم بلون المصلحة وبهوى النظام والحكم؛ فها هو مفتي الجمهورية التونسية عثمان بطيخ، يغير موقفه بعد أن أثارت فتوى له الجدل، كان قد أصدرها منذ أيام في بيان رسمي حمل توقيعه ونشرها عبر الصفحة الرسمية لدار الإفتاء في تونس على فيسبوك، وتقضي الفتوى بتحريم الاحتجاجات الاجتماعية والاعتصامات واعتبارها من “المفاسد” مستدلاً بآيات قرآنية.

لم يكتف بطيخ بالبيان، بل إنه أوضح في تصريح إذاعي لراديو (شمس إف إم) المحلي التونسي، استنكاره لكثرة المطالب والاحتجاجات الاجتماعية التي تفاقمت في البلاد، محذرًا من آثارها السلبية في الاقتصاد والإنتاجية، معتبرًا أن قوله ليس فقط مجرد فتوى، بحسب التسجيل الصوتي- بل تحريض للناس على العمل باعتباره “واجبًا شرعيًّا” ومعاقبة للمخالفين، حسب قوله.

مر يوم واحد ثم جاء التوضيح من مدير ديوان الإفتاء فتحي محجوب، الذي أشار في تصريح لوكالة الأنباء التونسية الرسمية، إلى أن ما جاء على لسان المفتي لا يتعدى كونه “اجتهادًا شخصيًّا” يلزم بطيخ ولا يلزم الحكومة التونسية في شيء، وأنه مجرد رأي شخصي للمفتي.

قتل الأطفال بفتوى

وفي سوريا كان أحمد الحسون ذراع الفتوى المضللة التي استخدمها المجرم بشار الأسد، فكانت له العديد من أباطيل؛ أبرزها فتوى قتل وتدمير حلب المحررة.

وقال حسون: “إننا مطالبون في جميع أنحاء سوريا بأن نبدأ بالهجوم على هؤلاء الجبناء”، فجاءت بعدها محارق ومجازر تلو الأخرى لا تفرق بين طفل وشيخ وامرأة  في حلب.

تعريض شيوخ الانقلاب 

وفي “أم الدنيا” لم تغفل سلطة الانقلاب العسكري استغلال شيوخ العسكر في إصدار الفتاوى المضللة في محاولة لخداع المسلمين؛ ففي أول هزلية انتخابات بعد الانقلاب العسكري تم استخدام “شيوخ السلطان” و”الفاسدين بالأزهر” لتخويف الممتنعين عن التصويت، بادعاء أن المشاركة فيه “واجب ديني ووطني”، وأن الامتناع عنه كتمان للشهادة.

ودعت أوقاف الانقلاب جميع المواطنين إلى الخروج، والإدلاء بأصواتهم، فيما ذهب الشيخ الانقلابي أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار العلماء إلى القول بـأن من يمتنع عن أداء صوته الانتخابي يكون “آثمًا شرعًا”.

“نعم تجلب النِعم”

ولم تغب ”الكنيسة” عن موجة فتاوى السلاطين، فظهر مقال البابا تواضروس في جريدة الأهرام في يناير 2014 يدعو فيه للمشاركة في الاستفتاء على الدستور الجديد بعد الانقلاب على الرئيس مرسي، تحت عنوان “نعم تجلب النِعم”، واتحد معه الدكتور عماد طه، مستشار شيخ الأزهر؛ حيث دعا للتصويت بـ”نعم” على الدستور والحشد بالملايين أمام صناديق الاستفتاء!.

وأفتى الدكتور علي جمعة بأن “الله يؤيد كل من يخرج للتصويت بنعم على المسودة، لأنه يعمر الأرض وضد الإلحاد والكفر وتخريب البلاد”، وأضاف “اخرجوا للتصويت بنعم للدستور، وادفعوا بعمالكم ومزارعيكم أمام اللجان الانتخابية لتمرير الدستور”.

بولس والسيسي

أما أغرب وأطرف فتاوى شيوخ السلاطين، فأتى من القس “بولس عويضة” عندما قال واصفًا السيسي: “لما أبص لمنظره أذوب حبًا في جمال منظره وجمال هيئته، حمدت الله أنه اختار لنا رئيسًا وسيمًا وأمُّور بطبعه”.

أنبياء جدد

ولن ننسى الفجر في الكذب حينما ذهب أستاذ الفقه في جامعة الأزهر، سعد الدين الهلالي، إلى وصف السيسي ووزير الداخلية السابق، محمد إبراهيم، بأنهما “رسولان بعثهما الله لحماية الدين”.

وقال الهلالي: إن “الله بعث رجلين هما السيسي وإبراهيم، كما أرسل من قبل موسى وهارون”.

ووصف وكيل وزارة الأوقاف، الشيخ سالم عبدالجليل، معارضي السيسي بأنهم “بغاة يجب قتلهم”، أمّا وكيل وزارة الأوقاف المصري، صبري عبادة، فأكّد أن “الأمر استقر، وتمّت البيعة لولي الأمر، وهو عبد الفتاح السيسي، والخروج عليه يعتبر خروجًا على ثوابت الإسلام”، مضيفًا أن “الصلاة دليل إيمان ولي الأمر، وبالتالي لا يجوز الخروج عليه بعدما استقرت له البيعة الإسلامية من خلال الانتخابات، وبيعة أهل الحل والعقد من كبار المشايخ، كما لا يجب الخروج عليه بأي عدوان، ومنها التظاهرات”. 

فضل قناة السويس

وفي أغسطس الماضي، صدرت التعليمات لجميع الأئمة والخطباء من وزارة أوقاف الانقلاب، بإلقاء خطبة الجمعة عن فضائل مشروع قناة السويس، وما يعود به على الاقتصاد المصري من فوائد جمّة!! في حين عم النحس والخسارة على اقتصاد البلاد بعدها. 

ومؤخرًا وبعد الزوبعة الكبيرة التي أثارها اتفاق ترسيم الحدود بين المملكة العربية السعودية ومصر، والاتفاق على إنشاء جسر بري يربط البلدين، سارع وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، للإفتاء بأن “الجسر مذكور في القرآن”، في فتوى لم تكن الأولى ولن تكون الأخيرة، لخدام السلطة وشيوخ السلاطين على مر الزمان.

 

 

*زيادة أسعار “اللب والسوداني” بسبب ارتفاع الدولار

سجلت أسعار المسليات ارتفاعًا كبير بلغ نحو 8 جنيهات للكليو في الأسواق متاثرة بارتفاع أسعار الدولار في السوق السوداء، ما أدى إلى تراجع القوة الشرائية بنسبة 40%.

 وتستورد مصر اللب الصيني والأبيض بينما تنتج باقي الأنواع محليا، وتصدر إلى الدول العربية.

وقال صلاح العبد، رئيس شعبة الحلوى والمسليات بالغرفة التجارية في القاهرة، إن ارتفاع جميع أنواع المسليات خلال الفترة الحالية، جاء نتيجة ارتفاع أسعار الدولار، وخاصة أن السوق المحلي يعتمد على استيراد أغلب هذه الأنواع.

وذكر أن اللب السوبر ارتفع إلى 40 جنيها مقابل 32 جنيها، والأبيض مملح وغير مملح ارتفع إلى 68 جنيهًا و”تسالي مشكل” 46 جنيها و”السوداني المملحإلى 28 جنيهًا.

ونوّه العبد بتراجع المعروض من المقرمشات بشكل كبير خلال الفترة الحالية بسبب ارتفاعات الأسعار وتراجع الاستيراد لصعوبة الحصول على الدولار، وانعكس ارتفاع المستورد على المحلي الذي تأثر سلبًا بارتفاع أجور العاملين والنقل والخدمات

 

* بعد صمت 3 سنوات..”لقمة العيش” تشعل الصراع بين النقابات والعسكر

بعد 3 سنوات من الدوران في فلك العسكر والصمت على جرائمه بحق المصريين عامة وبحق أبناء المهنة خاصة، بدأت النقابات المهنية والعمالية رفع صوتها للمطالبة بتحسين أوضاعهم المعيشية والمهنية، التي ساءت بشكل كبير تحت حكم العسكر.

وكان آخر مظاهر خروج تلك النقابات عن صمتها، إعلان نقابة المحامين عن رفضها تطبيق قانون القيمة المضافة على المحامين في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة، خلال الأعوام الماضية والعام الجاري، ما يشكل زيادة في الأعباء الحياتية عليهم، معتبرة أن القانون يخالف المعايير المطبقة في مختلف دول العالم.
وطالبت النقابة جموع المحامين بعدم تقديم أية بيانات تسجيلية لمصلحة الضرائب في هذا الشأن قبل الرجوع للنقابة، التي تجري مشاورات مع مصلحة الضرائب ووزارة المالية، كما أعلنت النقابة عن رفع دعوى قضائية يتم من خلالها الطعن بعدم دستورية قانون الضريبة المضافة، وهددت بتنفيذ إضراب شامل في جميع المحاكم.
وقد سبق موقف المحامين اشتعال الصراع بين نقابة الأطباء وحكومة الانقلاب؛ على خلفية رفض الأخيرة تنفيذ حكم القضاء الإداري برفع قيمة بدل العدوى للأطباء العاملين في المستشفيات الحكومية من 19 جنيها شهريا إلى 1000 جنيه، وقيامها بالطعن عليه أمام المحكمة الإداية العليا؛ من أجل المماطلة في تنفيذه، حيث طالبت نقابة الأطباء، في بيان لها، حكومة الانقلاب بسحب طعنها على حكم رفع قيمة بدل العدوى، مستنكرة قيمة بدل العدوى الحالية التي تقدر بـ19 جنيها فقط، والتي لا تساوي مخاطر العدوى التي يتعرض لها الأطباء ولا تغطى أقل تكاليف للعلاج.
كما أعلنت نقابة الأطباء عن رفع قضية جديدة ضد رئيس حكومة الانقلاب ووزير صحته تتهمهما بالامتناع عن تنفيذ حكم قضائي، وحددت محكمة الجنح جلسة 18 أكتوبر المقبل للنطق بالحكم، وأعلن اتحاد النقابات الطبية عن خطوات تصعيدية حال عدم تنفيذ حكم المحكمة، تتمثل في وقفات احتجاجية وإضراب جزئي عن العمل في بعض المستشفيات.
ولم يتوقف الأمر على الأطباء والمحامين، ولكن امتد أيضا لنقابات أخرى، حيث أعلن ممثلو نقابات الصحفيين والتجاريين والمهندسين، في أغسطس الماضي، عن رفضهم لضريبة القيمة المضافة قبل إصداره، معتبرين إياه يمثل عبئا في ظل تصاعد الأزمة الاقتصادية، وقصور الخدمات الأساسية كالصحة والتعليم.

كما شهدت الفترة الماضية نشوب أزمة حادة بين نقابة الصحفيين ونظام الانقلاب؛ على خلفية اقتحام مبنى النقابة واعتقال اثنين من الصحفيين، واحتجاز نقيب الصحفيين وعدد من أعضاء مجلس النقابة، لأول مرة في التاريخ.

 

 

* في الذكرى السنوية لاستشهاد الدُّرة.. 8 مسؤولين عرب شاركوا في جنازة قائد مذبحة قانا

شارك أمس الجمعة، 30 سبتمبر (أيلول) 2016، عدد من المسؤولين العرب، في جنازة الرئيس الإسرائيلي السابق، «شمعون بيريز»، وهو ما رآها كثيرون تطبيعًا مع تاريخ بيريز الغارق في دماء العرب.

وتوفي بيريز، الأربعاء الماضي، عن عمر يناهز 93 عامًا، بعد إصابته بجلطة دماغية. وعقب وفاته أرسل العديد من المسؤولين العرب، رسائل لتعزية بيريز، وتمتدحه باعتباره «رجلًا للسلام».

وبعد وقت قليل من وفاته، نشر «خالد بن أحمد آل خليفة»، وزير الخارجية البحريني، تغريدة بالإنجليزية، على موقع التدوينات القصيرة، «تويتر»، قال فيها «ارقد في سلام أيها الرئيس شمعون بيريز، رجل حرب، ورجلًا لسلام صعب المنال في الشرق الأوسط».

وأرسل ملك الأردن، الملك «عبد الله الثاني»، برقية تعزية في وفاة بيريز، للرئيس الإسرائيلي الحالي «رؤوفين ريفلين». ونشرت صفحة «إسرائيل في الأردن»، على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، صورةً ضوئية من البرقية المكتوبة بالإنجليزية، والتي جاء فيها «أود أن أعبر عن مواساتي في رحيل الرئيس السابق شيمون بيريز».

وتضمّنت البرقية أيضًا «إن جهود بيريز في دفع عملية السلام وحل الدولتين، ينبغي أن يحظى بتأييد من القادة الإسرائيليين، والأطراف المشاركة في عملية السلام، في ظل التهديدات والظروف الأمنية، التي تمر بها المنطقة»، مُختتمة بـ«لعل الله يبارك روحه ويلهم أسرته والشعب الإسرائيلي الصبر والسلوان».

كما أرسل الرئيس الفلسطيني «محمود عباس»، برقية تعزية لعائلة بيريز، عبّر فيها عن حزنه وأسفه لوفاته، واصفًا إياه بأنه كان «شريكًا في صنع سلام الشجعان، مع الرئيس الراحل ياسر عرفات، ورئيس الوزراء الإسرائيلي الراحل إسحاق رابين، كما بذل جهودًا حثيثة للوصول إلى سلام دائم، منذ اتفاق أوسلو، وحتى آخر لحظة في حياته».

وأعلن مكتب الرئيس الفلسطيني، أنه طلب من السلطات الإسرائيلية، تنسيق مشاركة عباس وأربعة من كبار المسؤولين الفلسطينيين في جنازة بيريز، وهو ما حدث بالفعل.

مشاركة فعلية لثمانية مسؤولين عرب في جنازة بيريز

امتد الحزن الرسمي العربي لوفاة بيريز، ليشمل مشاركة مسؤولين عرب في جنازته، أمس الجمعة، تزامنًا مع الذكرى السنوية لقتل قوات الاحتلال الإسرائيلية، الطفل الفلسطيني «محمد الدرة»، في 30 سبتمبر (أيلول) من عام 2000.

وشارك الرئيس الفلسطيني محمود عباس في جنازة بيريز، بصحبة وفد فلسطيني من أعضاء اللجنة المركزية لحركة التحرير الفلسطينية (فتح)، ضم كلًا من «صائب عريقات»، رئيس دائرة المفاوضات الفلسطينية، والوزير «حسين الشيخ»، رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية، فيما غاب «ماجد فرج»، رئيس مخابرات السلطة الفلسطينية؛ بسبب إصابته بحادث سير على مدخل مدينة البيرة شمالي الضفة الغربية، أثناء توجهه لجنازة بيريز.

وأظهرت صور التقطت لعباس أثناء الجنازة، معانقته لنجلة بيريز، وظهور علامات التأثر على وجهه. وكذلك صافح عباس «بنيامين نتنياهو»، رئيس وزراء إسرائيل الحالي، الذي شكر عباس لحضوره، بعد إعراب الأخير عن سعادته برؤية نتنياهو، فيما قال الرئيس الأمريكي «باراك أوباما»: إن مشاركة عباس في الجنازة، تُعد «بادرة، وتذكير بعدم استكمال مهمة الوصول إلى سلام».

من جانبها، أدانت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، مشاركة عباس في جنازة بيريز، واصفة المشاركة بـ«وصمة العار التي تمثل استخفافًا بدماء الفلسطينيين». وكانت حماس، قد أفادت في بيان سابق، أن الفلسطينيين، «سُعداء برحيل هذا المجرم الذي تورط في جرائم وفي سفك دماء أبناء شعبنا»، على حد تعبير الحركة.

وإلى جانب عبّاس، شارك وزير الخارجية المصري سامح شكري، ممثلًا عن الحكومة المصرية، واستقبله في المطار

نائب المدير العام لوزارة الخارجية «حاييم ريجيف». كما أرسلت الأردن «جواد العناني»، نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية، لحضور الجنازة.

وحضر من المغرب، المغربي اليهودي، «أندريه ازولاي»، مستشار العاهل المغربي الملك «محمد السادس». كما شارك في الجنازة أيضًا مبعوث لوزارة الخارجية البحرينية، بالإضافة إلى السفير «خميس الفارس»، مُمثلًا عن سلطنة عُمان.

وتأتي المشاركة العربية، وسط مشاركة عالمية، من قبل مسؤولين وسياسيين من 70 دولة حول العالم، بحسب وسائل إعلام إسرائيلية، من بين هؤلاء المسؤولين 20 رئيسًا، على رأسهم الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ونظيره الفرنسي «فرنسوا أولاند»، و11 رئيس وزراء، بينهم رئيس الوزراء الكندي «جاستن ترودو»، و 20 وزير خارجية، ورؤساء سابقين، بينهم الرئيس الأمريكي السابق «بيل كلينتون».

غضب «السوشيال ميديا» من المشاركة العربية

ونالت مشاركة مسؤولين عرب في جنازة بيريز انتقادات واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي؛ إذ وصفها الكثيرون بـ«الخيانة».

وأطلق نشطاء وسم (هاشتاج) «#التعزيه_بوفاه_بيريز_خيانة»، ليعبروا عن غضبهم من مشاركة مسؤولين عرب. كذلك كُتبت آلاف التدوينات عبر الوسم، الذي استطاع ولوج قائمة الوسوم الأكثر انتشارًا على تويتر، داخل إسرائيل نفسها، بحلوله المركز الثالث.

شمعون بيريز مُنفّذ مذبحة قانا

وشمعون بيريز هو الرئيس التاسع لإسرائيل، واستمرت فترة رئاسته سبع سنوات، ممتدة ما بين 2007 و2014. وتُوفي بيريز عن عمر 93 عامًا، شارك خلالها في العديد من أبرز الأحداث التي شكّلت تاريخ الصراع العربي الإسرائيلي.

وشغل بيريز العديد من المناصب القيادية لإسرائيل، من أبرزها الرئاسة، ورئاسة الوزراء، ووزارة الدفاع، ووزارة الخارجية، ووزارة المالية.

وُلد بيريز في بولندا عام 1923، وهاجر مع عائلته إلى فلسطين أثناء الانتداب البريطاني عام 1934، وبعد تسع سنوات، انضم بيريز إلى عصابات «الهاجاناه الصهيونية»، التي مثّلت حجر الأساس للجيش الإسرائيلي.

كان آنذاك مسؤولًا عن إبرام صفقات شراء العتاد والأسلحة للعصابات، وظل يُمارس تلك المهام، حتى بعد حرب 1948، والتي انتهت بإعلان قيام دولة إسرائيل.

وشغل بيريز منصب مدير عام وزارة الدفاع الإسرائيلية، خلال الفترة من عام 1953 إلى عام 1959، وهي الفترة التي شهدت العدوان الثلاثي على مصر.

وكان واضحًا في البرقيات العربية للتعزية في وفاة بيريز، إبرازه على أنّه صانعٌ للسلام، وقد نال بيريز هذه الشهرة، منذ أن عمل وزيرًا للخارجية الإسرائيلية، في حكومة «إسحاق رابين»، في التسعينات، عندما بدأ مفاوضات سرية مع الرئيس الفلسطيني «ياسر عرفات» و«منظمة التحرير الفلسطينية»، انتهت بعقد اتفاقية أوسلو عام 1993، التي اعتبرت أول اعتراف رسمي فلسطيني بوجود إسرائيل، وبسببها حاز بيريز مع رابين وعرفات جائزة نوبل للسلام عام 1994.

من جهة أُخرى يُعرف بيريز في الأوساط الإسرائيلية، بأنه مهندس البرنامج النووي الإسرائيلي، لدوره الكبير في بناء مفاعل ديمونة.

وبعد عامين فقط من حصوله على جائزة نوبل للسلام، أعلن في أبريل (نيسان) 1996، أثناء شغله منصب رئيس الوزراء، عن بدء هجمات عسكرية في لبنان، تحت ما يُسمى بعملية «عناقيد الغضب»، شمل قصفًا إسرائيليًا لعدد من المدن اللبنانية، بما فيها العاصمة بيروت، بأكثر من 1100 غارة جوية.

وظهر العنف الإسرائيلي ضد المدنيين في لبنان، جليًّا، عندما قصفت القوات الإسرائيلية ملجأً للأمم المتحدة بـ«قانا» جنوبي لبنان، كان يحوي مدنيين أكثرهم من الأطفال والنساء وكبار السن؛ ما أسفر عن مقتل 106، وإصابة العشرات، فيما عُرف بـ«مذبحة قانا»، تلك المذبحة التي غابت ذكراها، كما حدث مع محمد الدرة، وغيرها من الذكريات الدموية، عن برقيات التعزية العربية في وفاة بيريز.

 

* مفاجأة.. آخر كلمات نطق بها بيريز قبل وفاته كانت عن “السيسي

 سلطت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، الضوء على اللحظات الأخيرة من حياة الرئيس الإسرائيلي السابق، شيمون بيريز، قبل دخوله المستشفي منذ أسبوعين إثر سكتة دماغية انتهت بوفاته.

وذكرت الصحيفة، أن أخر ما قام به “بيريز” قبل دخوله المستشفى بساعات كان فى جلسة تشبه الاعترافات السرية مع أعضاء حزب العمل الإسرائيلي، وورد خلالها ذكر بد الفتاح السيسي.

وتضمنت أخر كلمات بيريز خلال الجلسة السرية، الحديث عن السيسي، قائلا: إن السيسي أجري تغييرًا بالمنطقة، واعترف بنجاح السيسي في إقامة علاقات قوية مع نظيره الروسي، فلاديمير بوتين.

 

 

توقيع وثيقة الإذعان لإثيوبيا والسيسي يرفع الراية البيضاء. . الاثنين 19 سبتمبر. . حكومة الانقلاب تستعد لبيع شركات النفط والكهرباء

سد النهضة ماء يصرخون ماء سد النهضة ماء1توقيع وثيقة الإذعان لإثيوبيا والسيسي يرفع الراية البيضاء. . الاثنين 19 سبتمبر. . حكومة الانقلاب تستعد لبيع شركات النفط والكهرباء

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* حكومة الانقلاب تستعد لبيع شركات النفط والكهرباء

كشف تقرير أمريكي، النقاب عن نية الحكومة المصرية بيع عدد من شركات النفط والكهرباء خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وقال التقرير الذي نشرته وكالة “بلومبرج” الأمريكية، إن خطط الحكومة المصرية تتضمن طرح أسهم عدد من شركات البترول والكهرباء للبيع في البورصة، لتحصيل 10 مليارات دولار.

وأكدت داليا خورشيد وزيرة الاستثمار، أن مصر ستعيد هيكلة الكثير من الشركات خلال الفترة المقبلة، بدءا من شركات الكهرباء، لتجهيزها للطرح أسهمها في البورصة”، مشيرة إلى أنه سيتم استخدام العائدات في تقليص عجز الموازنة.

وفي السياق ذاته، قال موقع “ذا ماركر” الاقتصادي الإسرائيلي,  إن طرح أسهم الشركات العامة في البورصة هو جزء من برنامج حكومي واسع تقوده الحكومة المصرية في محاولة منها لسد العجز في الميزانية الأكبر بالشرق الأوسط، وتشجيع الاستثمارات التي تضررت بعد 6 أعوام من الاضطرابات والتقلبات السياسية.

وبحسب “بلومبرج” تدرس وزارة الاستثمار المصرية سن قانون جديد للاستثمار أو تعديل القانون الحالي. كما تخطط خلال الأسابيع المقبلة لطرح قانون جديد للإفلاس والتصفية يمنح المستثمر المتعثر الفرصة لجدولة مديونيات شركته، ويحافظ على استمرار المشاريع.

 

 

* استقبال مهين للسيسى فى امريكا ورفض اوباما وجميع المسئولين الامريكيين استقباله

 

* براءة ٩ من رافضى الإنقلاب من تهمة التحريض على مقاطعة الاستفتاء على الدستور بالمنيا

قررت محكمة جنايات المنيا، الاثنين، برئاسة المستشار طه عبد الوهاب، رئيس الدائرة الثانية ببراءة 9 من رافضى الانقلاب ، متهمين بالتحريض على التظاهر، والدعوة إلى مقاطعة الاستفتاء على دستور2014 في قضية إعادة إجراءات محاكمتهم.

يذكر أنه سبق أن صدر حكم بسجنهم 18سنة لكل منهم بجلسة 30 من شهر سبتمبر من العام الماضي وأعيدت إجراءات محاكمتهم أمام دائرة جنائية جديدة، والتي قضت، الاثنين، ببراءة الـ9.

 

*”القوات المسلحة”: تجديد جوازات سفر المقيمين بالخارج بشرط دفع 600 دولار

أكد اللواء محيى الدين كمال مدير إدارة التجنيد والتعبئة، إصدار القيادة العامة للقوات المسلحة تعليمات بإمكانية تجديد جوازات سفر المقيمين بالخارج من بالغى سن الإلزام حتى سن 29 عامًا كحد أقصى، على ألا يجدد بعدها من يتجاوز ذلك.

وأشار فى تصريحات صحفية على هامش المؤتمر الصحفى الذى عقد بإدارة التجنيد والتعبئة صباح اليوم الأحد، لإعلان قبول دفعة جديدة لتأدية الخدمة العسكرية، إلى ضرورة تقديم أنفسهم إلى مناطق التجنيد والتعبئة التابعين لهم فور بلوغهم تلك السن وتحديد موقفهم من التجنيد.

وأضاف: “من يتجاوز سن الثلاثين يتم تجديد جواز السفر لهم لمدة 7 سنوات لمن سدد قيمة الغرامة المالية وقدرها 588 دولارا، وبشرط عدم تجاوزهم سن 44 عاما لحين وصول اللجان العسكرية الخاصة بتسوية المواقف التجنيدية للمتخلفين على التجنيد بالخارج أو عودتهم لأرض الوطن ومثولهم أمام المحكمة المختصة لتسوية موقفهم التجنيدى بصفة نهائية“.

 

 

*وصول أول شحنات “لبن القوات المسلحة” من فرنسا

قالت القوات المسلحة إن الدفعة الأولى من شحنات ألبان الأطفال، التى تعاقد جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للقوات المسلحة على توريدها، بالتعاون مع إحدى أكبر الشركات الفرنسية، وصلت إلى ميناء «الدخيلة» بالإسكندريه، وذلك تمهيدا لطرحها بالسوق المحلي بالتنسيق مع وزارة الصحة بسعر 30 جنيها للعبوة

وأضافت القوات المسلحة في بيان رسمي لها، أنه قد تم تشكيل لجان من القوات المسلحة والحجر الصحي بوزارة الصحة والهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات، لمعاينة وفحص الرسالة الواردة بالميناء والتأكد من مطابقتها لكافة مواصفات الجودة القياسية، تمهيدا لتوزيعها على شركات التوزيع لطرحها بالصيدليات ومنافذ البيع المعتمدة التابعة لوزارة الصحة بمختلف محافظات الجمهورية.

 

* خلل فني وراء سقوط طائرة حربية بالشرقية ومقتل طياريها

كشف مصدر مُطلع عن أن طائرة حربية من طراز هليكوبتر، سقطت اليوم، بجوار مطار الشيخ جبيل في الشرقية؛ نتيجة خلل فني مفاجئ في الجو.

وأسفر سقوط الطائرة عن مقتل طياريها المقدم أحمد صبري، والنقيب محمد جعفر. وسقطت الطائرة بقرية كفر حافظ، التابعة لمركز أبو حماد، في الشرقية.

وتبين من التحريات الأولية حدوث عطل بالطائرة العسكرية، ما أسفر عن وفاة مستقليها أثناء التدريب.

 

* بالأسماء..16 من أبناء الدقهلية اختفوا قسريا خلال يومين

اختفاء 16 من أبناء محافظة الدقهلية قسريا بعد حملة مداهمات بالمحافظة، يومي 16 و17 سبتمبر فقط. والمختفون قسريا هم:

1- اعتقال الأستاذ أشرف الليثي “مدرس فرنساوي” من بلقاس
2-
سعد محمود عبد الغنى- 52 عاما- كان وكيلا بالأزهر وتم فصله، سبق اعتقاله وأفرج عنه منذ ثلاث سنوات، من قرية ميت عنتر.
3-
صلاح عبد المولى- ٥٢ عاما- مفصول من التربية والتعليم، من قرية ميت عنتر
4 –
محمد البطل- ٣٥ عاما- أعمال حرة.. من قرية شرنقاش
5-
عبد الجليل إبراهيم- 53 عاما- مأذون.. كفر بساط
6-
محمد السعيد، مُسن على المعاش.. منية النصر
7-
محمود عبد الواحد- ٣٨ عاما- موظف فى محطة الكهرباء.. ميت عنتر
8-
علي طه السعدني، بالمعاش- 63 عاما- برمبال القديمة منية النصر
9-
السطوحي المندوه خليل- 55 عاما- برمبال القديمة منية النصر
10-
علي فتحي باشا- بالمعاش- 62 عاما- برمبال القديمة منية النصر
11 –
عبد الرحمن مجدي مسعد- 20 سنة- الفرقة الأولى كلية اللغة العربية- من منطقة الدراسات “منصورة“.
12-
حسن العدل.. من منزله بمنطقة مجمع المحاكم

بالإضافة إلى 4 مختفين من يوم 7 سبتمبر الجارى

13- محمد صفوت قشطة- 20 عاما- الفرقة الثانية كلية الهندسة قسم مدنى جامعة السلاب بالمنصورة – مُقيم بقرية الدراكسة بمركز منية النصر.

14- يحيى منصور الشرقاوي- 20 عاما- الفرقة الثانية كلية الهندسة جامعة العاشر من رمضان- مقيم بقرية الدراكسة بمركز منية النصر
15-
خالد سماحة- 21 سنة- كلية شريعة وقانون جامعة الأزهر- من أبناء قرية بساط مركز طلخا.
16-
محمد أمين.. قرية كتامة التابعة لمركز طلخا.

 

* القَسَم بـ”اللات والعزة” .. هؤلاء هم سجّاني “العقرب

روى أحد المعتقلين في سجن “العقرب” شديد الحراسة في القاهرة، في رسالة مسربة، مشاهد من المعاناة اليومية التي يلقاها النزلاء داخل أسوار السجن الذي يعتبر بحسب كثير ممن احتجزوا فيه “مقبرة“.
الرسالة تم تسريبها بشكل سري، وتوقيعها باسم مستعار حرصاً على عدم تعرض المعتقل للمزيد من التنكيل.
المشهد الأول، بحسب المعتقل الذي لقب نفسه بـ”عياش الأسير”، جاء بعنوان واللات والعزى اللي هيفتح بقه بكلمة للإعلام هيشوف اللي هيحصل فيه إيه“.
وقال المعتقل، إن “هذه الجملة ليست مقطعاً في فيلم سينمائي قديم لأحد كفار قريش، بل قسم اعتاد (الباندا) كما أحب أن أسميه، وهو رئيس مباحث سجن العقرب، أن يُسمعه للمعتقلين عند تهديدهم؛ دليلاً على جبروته وعدم خوفه حتى من الله، وأنه قادر على الفتك بهم دون محاسبة ولا خوف من أحد“.
وأضاف المعتقل “هذا العلج الذي بلغ من العمر بضعة وثلاثين عاماً. امتد كرشه أمامه واستخدمته الدولة ومصلحة السجون ليظهروا الوجه الخشن للمعتقلين في سجن العقرب، دائماً تسمعه يقول (أنا لا بموت ولا بتنقل، ادعوا عليّ يمكن ربنا يستجيب لكم، وابقوا تفوا علي قبري لو شفتوا الشارع تاني)”.
ويتابع “هذا المعتوه الذي سجن تحت يديه نخبة المجتمع من شباب وعلماء ومجاهدين وأساتذة جامعات وطلاب وشيوخ ورجال أعمال، اختار لنفسه اسما لا تعلم إذا كان اسمه الحقيقي أم لا (حسن البنا)، هو أراد أن يُمعن في الأذى للمنتمين إلى جماعة الإخوان المسلمين بأن يكون المشرف على تعذيبهم اسمه البنا، هذا المفتون بالهالك حمزة البسيوني (قائد السجن الحربي في عهد جمال عبدالناصر)، انتهك كل ما يمت بصلة لحقوق الإنسان، فسبّ وعذب وسحل وتحدى الله وداس المصحف بقدميه. ننتظر كلنا في السجن أن يصيبه الله بعذاب من عنده كما أصاب سابقه البسيوني جلاد السجن الحربي.
المشهد الثاني حمل عنوان “الزنزانة الانفرادية”، وكتب عنها المعتقل “كان أول موعد لي معها بعد أول 5 أيام من التحقيق، اعتمد المحقق سياسة الحرمان من النوم بعد أيام من ألوان التعذيب المختلفة من صعق وضرب وخلافه، حتى أيقن الجلاد أنني شارفت على الهلكة، فقال خذوه إلى الزنزانة، وقعت الكلمة عليّ وكأنه يقول: خدوه للجنة“.
ويتابع “الزنزانة تعني، في ذلك الوقت، النوم أولاً، ثم البعد عن التعذيب. اقتادني أحدهم لمكان، فدخلنا لألمح من تحت عصابة العين رجلاً خمسينياً ضخم الجثة. تلقاني هذا الجلاد بغلظة شديدة وبدأ التعذيب، وبعد أن فرغ الحارس من تعذيبي نادى أحدهم: (ودي ابن … الفندق بتاعنا).
ويضيف “سمعته وهو يكلم الجندي فدبّ اليأس في قلبي أن أصل إلى الزنزانة، وظننت أنها كلمة ترمز لنوع جديد من التعذيب إلا أنها كانت زنزانة، دخلت مكاناً مغلقاً لا أسمع فيه إلا صوت الكلاب الشرسة وأصوات صعق الكهرباء وصراخ المعتقلين الآخرين تحيط بي من كل مكان، لم أعبأ بكل هذا، فألقيت بنفسي على الأرض لأغط في نوم عميق، لأستيقظ لأجد نفسي في غرفة 1.40 متراً في 1.40 متراً“.
لم تحتويني الغرفة ممدد الجسم، فتكومت ضامّاً ركبتي إلى صدري، وليس في هذا المكان مصدر للإضاءة إلا (شراعة) في أعلى الحائط عليها أسلاك شائكة وحديد، وجدت زجاجة بها ماء فأردت أن أتوضأ بها وبعد أن سكبت الماء على يدي علمت أن هذه الزجاجة لقضاء الحاجة، هذه الزنزانة بكل ما فيها هي الجنة التي وصلت إليها وتمنيت أن أبقى فيها ولو قليلاً لأريح جسدي المنهك، ولكن كل آمالي ذهبت أدراج الرياح بعد ما سمعت الجلاد يناديني لتبدأ الجولة الجديدة“.
اللقاء الثاني بالزنزانة الانفرادية”، كان عنوان المشهد الثالث في رسالة المعتقل، وقال فيها “اللقاء الثاني كان عند نهاية التحقيق والانتقال إلى سجن العقرب شديد الحراسة، ولأن جهة التحقيق صنفتني شديد الخطورة، فكان قدري الذهاب إلى عنبر الإعدام، ليتم عزلي عن كل شيء وتعذيبي في نفس الوقت، هذه الزنزانة لا تختلف عن سابقتها كثيراً، فهي خرسانية 3 أمتار في 2.5 متر، لا يوجد بها أي منفذ للتهوية إلا فتحة في باب الزنزانة مغلقة دائماً إلا عندما يدخل لك الشاويش التعيين (طعام السجن) منها ثم يغلقها. وليس بها أي مصدر للإضاءة وبها (حمام بلدي) أو إن صح التعبير فهي كلها حمام وحنفية ماء نادراً ما يوجد بها ماء“.
ويصف المعتقل الزنزانة الانفرادية الثانية: “هي هذه العلبة الصخرية شديدة الحرارة صيفاً حتى لا تطيق ملابسك؛ شديدة البرودة شتاء حتى تكاد أطرافك تتجمد، في هذا المكان الذي يفتقر لأدنى مقومات الحياة أمضيت أياماً وشهوراً؛ وهنا أمضى من بجواري ما يزيد عن العامين لا يبرح هذه الزنزانة في هذه الظروف الشاقة في انتظار أن يعلق على أعواد المشانق كما علق عليها ساكنو هذا المكان من شهداء عرب شركس، أو يأتيه الفرج، في أي وقت، في بلد قامت بها ثورة يوماً ما“.
أما الرسالة الأخيرة، والتي حملت عنوان “كوكب العقرب والكائنات الفضائية (التكفيريين)”، فقال فيها المعتقل: “كنت أسمع كثيراً وأتابع سجن العقرب وما به من انتهاكات شديدة كأي متابع للشأن المصري؛ لتمر الأيام وأصبح أحد سكان السجن؛ أو كوكب العقرب كما أحب أن أسميه“.
يضيف “سأتناول هنا ظاهرة في كوكب العقرب بعيداً عن أهواله، فلو كتبت عن انتهاكات حقوق الإنسان لن يكفي مقال واحد، وهي ظاهرة الكائنات الفضائية كما أسميهم أو غلاة التكفيريين كما هو معروف، شاء الله أن تكون أيامي الأولى في هذا السجن بعنبر الإعدام، حيث أن هذا العنبر هو الفزاعة التي أعدتها مصلحة السجون من حيث الظروف المعيشية القاسية، فهو فزاعة لسجن العقرب كله، بل فزاعة للسجون المصرية بأكملها“.
هناك كان أول لقائي بهذه الكائنات الفضائية، هذا الشخص الذي تلقاني بحفاوة غريبة للغاية غير كل الموجودين بالمكان، ومن أول يوم نادى عليّ عبر الطرقات الخلفية، فالوسيلة الوحيدة للتواصل أن ترفع صوتك إلى أعلى درجة كأنك تصرخ لكي يصل الصوت لمن بجوارك“.
بدأ الرجل حديثه معي: افتح المصحف قلت، ليس لديّ مصحف، فجلادو السجن يمنعونه عني، فقال، تحفظ سورة الممتحنة قلت نعم، فقال اقرأ آية براءة إبراهيم من قومه، فراجعت معه الآية ثم قال: يجب أن تبرأ إلى الله من أهلك والمجتمع بأسره فكلهم كفار سقطوا في الشرك لأنهم صوّتوا في الانتخابات، ومن لم يكفرهم كافر مثلهم، ومن لم يكفره كافر، حتى أنه لم يتبق مسلم في المجتمع إلا أنا وهو“.
لم يكن هذا الرجل خطيراً، فهو سليط اللسان ضعيف الحجة، كان الأخطرَ رجل آخر يقول في هذا الأول، إنه مغالٍ في التكفير ويلومه ويجابهه، هذا الشخص الثاني يقول، إنه يتأنّى في التكفير، والعجيب أيضاً، إنه يؤصّل في الناس الكفر، ولكن خلافه مع الأول هو التكفير وفق السلسلة الذي ذكرتها“.

 

 * منسق “المصريين بالخارج”: السيسي قدم نفسه لكلينتون أنه حامي المسيحيين!

قال مصطفى إسماعيل -منسق عام حركة المصريين بالخارج من أجل الديمقراطية- إن حشد الكنيسة والمسيحيين لعبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري في نيويورك بإيعاز من المخابرات، ليقدم نفسه للمسئولين الأمريكيين على أنه حامي الأقليات المسيحية في مصر.

 

 

* قطع المياه عن معتقلي مركز شرطة فاقوس بالشرقية لليوم الرابع على التوالي

لليوم الرابع علي التوالي، تقوم سلطات الإنقلاب العسكري، بمركز شرطة فاقوس، بمحافظة الشرقية، بقطع المياه عن مايزيد عن 30 معتقلا علي خلفية رفضهم الإنقلاب العسكري، لليوم الرابع علي التوالي، مايعرضهم لكارثة صحية، ويهدد حياتهم بالخطر.

وكشفت العديد من أسر المعتقلين، أن قوات أمن الإنقلاب العسكري، بمركز شرطة فاقوس ، قامت بقطع المياه عن ذويهم، منذ صباح الجمعة الماضية، ولا تسمح لهم إلا بدخول القليل من المياه المعدنية عن طريق الأهالي، والتي لاتكفيهم للشرب، مايعرضهم للموت عطشا، فضلا عن عدم قدرتهم علي الاستحمام أو الوضوء، أو غسل ملابسهم، مايجعلهم عرضة للاصابة بالأمراض الجلدية الخطيرة، خاصة مع تقدس الزنازين بالمعتقلين، والزحام الشديد، وارتفاع درجة الحرارة بداخلها.

وتحمل رابطة أسر المعتقلين،بفاقوس، كلا من مأمور مركز الشرطة، ونائبه ومدير أمن الشرقية، ووزير داخلية الإنقلاب، المسئولية الكاملة عن سلامة ذويهم، مناشدة منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان الدولية والمحلية، التدخل لرفع الظلم الواقع علي ذويهم، حفاظا علي حياتهم.
وكان معتقلو مركز شرطة فاقوس، بالشرقية، قد دخلوا في إضراب عام الأسبوع الماضي، إعتراضا علي منع الزيارة الاستثنائية خلال عيد الأضحي، وسوء معاملتهم وذويهم، من قِبل الرائد محمود بسيوني، نائب المأمور.

ويقبع في سجن مركز شرطة فاقوس، مايزيد عن 30 معتقلا من بين مايزيد عن 130 مظلوما، من أبناء مدينة فاقوس وقراها، يقبعون في ظروف احتجاز غير اَدمية، داخل العديد من سجون العسكر، علي خلفية رفضهم الانقلاب علي الشرعية.

 

 * السيسي يواصل التسول ويستجدى قرضا صينيا بملياري دولار!

كشف محمد معيط، نائب وزير المالية لشؤون الخزانة في حكومة الانقلاب، عن بدء حكومته مفاوضات مع الصين، الأسبوع المقبل، للحصول على قرض بملياري دولار.

وكان صندوق النقد الدولي قد أعلن، منذ عدة أيام، عن إجرائه مناقشات مع الصين والسعودية بشأن إسهامهما في التمويل الثنائي الإضافي الذي تحتاجه سلطة الانقلاب في مصر، يتراوح ما بين 5 إلى 6 مليارات دولار.

يأتي هذا في الوقت الذي سبق وأن وقع الصندوق اتفاقا مبدئيا مع نظام الانقلاب على قرض بقيمة 12 مليار دولار على مدار 3 سنوات، وذلك في إطار حرص الكيان الصهيوني وعدد من دول الخليج على دعم قائد الانقلاب السيسي والحفاظ عليه في الحكم أطول فترة ممكنة، خاصة في ظل محاربته للإسلام والمقاومة الفلسطينية، وثورتي الشعب السوري والليبي.

 

* دعم السيسي لحفتر يهدد ليبيا بحرب أهلية

انتقدت صحيفة “وورلد تريبيون” الأمريكية الدعم الخارجي الذي يتلقاه اللواء المتقاعد خليفة حفتر من جانب سلطات الانقلاب في مصر وحكام الإمارات، واعتبرت أن ذلك يهدد ليبيا بحرب أهلية.

وقالت الصحيفة- في تقرير لها- إن “حفتر، الذي كان يقيم سابقا في فيينا، والذي يحظى بدعم خارجي معتبر، لا سيما من الإمارات ومصر، يبدو مستاء من حكومة الوفاق الوطني الليبية“.

وينقل التقرير عن بعض المحللين أن الدعم المصري الإماراتي لحفتر جعله أقل رغبة للتوافق مع أي حكومة وطنية.

واعتبرت «وورلد تريبيون» أن هيمنة قوات حفتر على موانئ تصدير النفط جدد نشوب حرب أهلية، أو تعميق الفجوة بين شرق وغرب ليبيا.

وشبهت “وورلد تريبيون” حفتر بالسيسي، وأن اللواء المتقاعد يصف كل من يعارضه بأنه إرهابي، وقالت في تقريرها «بشكل أساسي.. حفتر لا يريد أي منافسين له في الشرق، ويعتبر الجميع إرهابيين، حتى أولئك الذين تربطهم صلات واهنة مع الإسلام السياسي. إنه يشبه كثيرا رعاته المصريين»، في إشارة إلى الجنرال عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب في مصر.

وسلط التقرير الضوء على الإدانة الأمريكية الأوروبية لحفتر؛ على خلفية احتلال ميليشياته لموانئ تصدير النفط بليبيا، والتي تعرف باسم “الهلال النفطي“.

وأصدرت حكومات فرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة بيانا مشتركا يرفض سيطرة قوات حفتر على محطات النفط في الزويتينة ورأس لانوف ووفاق سدر والبريقة في ليبيا.

وفي البيان المذكور، أكدت الولايات المتحدة وحلفاؤها الأوروبيون أن النفط ملك للشعب الليبي، وأن إدارته ينبغي أن تتم عبر حكومة الوفاق الوطني التي يقع مقرها بطرابلس.

واستطرد البيان “ندعو كافة القوى العسكرية التي تحركت داخل الهلال النفطي إلى الانسحاب فورا دون شروط مسبقة”، وشدد على دعم حكومة الوفاق الوطني، وطالب بوقف فوري لإطلاق النار.

وكان رئيس البرلمان الليبي “في طبرق” قد اتخذ قرارا بترقية حفتر إلى رتبة مشير بعد سيطرته على موانئ تصدير النفط.

هزيمة قوات حفتر

في السياق ذاته، استعادت قوات حرس المنشآت النفطية التابعة لحكومة الوفاق الوطني الليبية سيطرتها على ميناءي السدرة ورأس لانوف في الهلال النفطي، بعد الاشتباك مع ميليشيات موالية للواء المتقاعد خليفة حفتر.

وكانت قوات موالية لحفتر قد سيطرت على موانئ رأس لانوف والسدرة والزويتينة، في 11 سبتمبر الماضي.

وأفاد الناطق باسم حرس المنشآت النفطية علي الحاسي، في تصريحات صحفية اليوم الأحد”، بأن طائرات حربية تابعة لحفتر قصفت المنطقة السكنية في رأس لانوف، دون تحديد حجم الإصابات البشرية أو المادية جراء القصف.

وأعلنت قوات حرس المنشآت النفطية التي يقودها إبرهيم الجضران، عن استعدادها للتوجه إلى ميناء البريقة النفطي لاستعادة السيطرة عليه من قوات حفتر.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد أعلنت على لسان مبعوثها الخاص إلى ليبيا جوناثان واينر، أن تصدير النفط الليبي يجب أن يكون وفقا لعقود قانونية، وأن تذهب عوائده إلى البنك المركزي في طرابلس التابع لحكومة الوفاق.

وهدد المبعوث الخاص بأنه إذا تم تحويل النفط لمصلحة مجموعة معينة أو لحسابات مصرفية جديدة أو لجهات لم يكن لها عقود، فستنفذ الولايات المتحدة قرارات مجلس الأمن بهذا الشأن، خاصة القرار 2259.

 

 

* بعد حشد «تواضروس» مجموعة لإستقبال «السيسي» في أمريكا.. «أقباط» يجمعون توقيعات لرفض تدخل «الكنيسة» في السياسة

دشن مجموعة من النشطاء الأقباط حملة لجمع توقيعات اعتراضًا على تدخل الكنيسة في السياسة

وكان الوفد الكنسي الموفد من “تواضروس”، قد دعا الأقباط في ولاية نيوجيرسي، والمكون من الأنبا يؤانس أسقف أسيوط، والأنبا بيمن أسقف قوص ونقادة، بضرورة الخروج لاستقبال عبد الفتاح السيسي أثناء زيارته لنيويورك، وتنظيم وقفة أمام مقره أمس، ووقفة أمام الأمم المتحدة أثناء إلقاء كلمة مصر أمام الجمعية العامة الـ71 غدًا الثلاثاء.

ووقع على بيان الحملة 162 ناشط قبطي، أبدوا اعتراضهم على دعوات الكنيسة للترحيب بـ عبد الفتاح السيسي في نيويورك، كما طالبوا بإبعاد الكنيسة عن التدخل في السياسة حتى لا يتحمل المواطن تبعات المواقف السياسية لقيادات الكنيسة.

نص البيان:

أثارت دعوات الكنائس المصرية، خاصة الكنيستين «القبطية ‏الأرثوذكسية» ‏و«الإنجيلية»، لحشد المصريين المسيحيين بأميركا لدعم الرئيس ‏السيسي أثناء ‏حضوره اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، جدلا بين ‏مؤيدين ‏لدعوات الكنائس من منطلق الحرص على مساندة الرئيس باعتبارها مصلحة ‏وطنية، ‏ومعارضين لها من منطلق اختلاف مع سياسات وأداء النظام الحالي، ‏وآخرين ‏رافضين لتدخل المؤسسات الدينية في السياسية. ‏

كان لابد لنا نحن الموقعون أدناه أن نطرح رؤيتنا حول تلك الأزمة ‏وتداعياتها ‏المستقبلية في إطار إيماننا بواجبنا تجاه المجتمع المصري بصفة عامة ‏والمواطنين ‏المصريين المسيحيين بصفة خاصة. ‏

إننا نرى أنه منذ خطاب 3 يوليو 2013 أن النظام الجديد ‏أستحسن الزج بالكنائس ‏المصرية في المعادلة السياسية كممثلين -وحيدين- عن عموم ‏المواطنين المسيحيين،  ‏وتجلى ذلك في تشكيل لجنة الخمسين لتعديل دستور 2012؛ حيث ظهرت ‏الكنائس ‏الثلاثة كممثلين عن عموم مسيحيي مصر، ونتج دستورا يضم موادً تعزز من ‏سطوة ‏المؤسسات الدينية على المواطنين خاصة المسيحيين، من خلال المادة الثالثة، ‏وفي ‏ أحد أهم الملفات الشائكة وهو «الأحوال الشخصية» والذي أثار جدلا واسعا في ‏العقدين الأخيرين على الأقل. ‏

لا يصح أن نقبل ان تقوم الكنيسة سواء بناء على عمل طوعي منها أو بطلب ‏من ‏النظام أن تتعامل مع المواطنين المصريين المسيحيين بمنطق الشحن والتعبئة.  

إننا نؤكد على إيماننا بحرية الرأي والتعبير للجميع في إطار سياسي مدني غير ‏موجه ‏من قبل مؤسسات دينية؛ ونشدد على رفضنا أن تتصدر الكنائس المصرية ‏مشهد ‏الحشد والتعبئة لمظاهرات سواء داعمة أو مناهضة للرئيس؛ وهو أمر يمثل ‏خروجًا ‏عن القواعد الديمقراطية وإقحام للدين في السياسة . ‏

رغم العلاقة الدافئة بين النظام القائم والكنائس المصرية، ظل بسطاء ‏المواطنين ‏المسيحيين، وخاصة في القرى والنجوع ومحافظات الجنوب، يعانون من ‏العنف ‏الطائفي والتمييز. ‏

ولم تختلف سياسات النظام الحالي في التعاطي مع أحداث العنف الطائفي المختلفة ‏التي ‏تمس مواطنين مسيحيين، عن سابقيه، ولم تختلف نتائجها ومردودها عليهم، ‏فظلت ‏منازل ومتاجر المواطنين المسيحيين عرضة لهجمات المتطرفين، وظلت ‏أزمات بناء ‏الكنائس حاضرة وبقوة، كما استمرت سياسات إفلات مرتكبي تلك الجرائم ‏من العقاب ‏واللجوء إلى جلسات الصلح العرفية بدلا من إعمال القانون. ‏ 

انعكست العلاقة بين النظام الحالي والكنائس على مشروع قانون بناء وترميم ‏الكنائس ‏فتم قصر جولات مناقشة مشروع القانون على ممثلي الكنائس والحكومة ولم ‏يتم طرح ‏القانون لحوار مجتمعي؛ بل سعى النظام لتمرير القانون عبر «البرلمان» ‏دون الإكتراث ‏لكثير من التحفظات من قبل الرأي العام؛ الأمر الذي نتج عنه تقنينا ‏للسياسات البائدة ‏التي عانى منها المواطنين المسيحيين في مصر. ‏

نحذر من خطورة استمرار الزج بالمؤسسات الدينية بشكل عام، والكنائس ‏بشكل ‏خاص، في المعادلة السياسية وسط مجتمع يعاني من أزمة طائفية بالأساس. ‏

ونحمل النظام والكنائس تبعات ذلك على بسطاء المواطنين المسيحيين الأقباط؛ فلم ‏يعد ‏من الخفي ما يعانيه المواطنين المسيحيين من أزمات جراء دخول الكنائس ‏كطرف ‏بالمعادلة السياسية، حتى لا يتحمل المواطنين المسيحيين خاصة في الصعيد ‏تبعات المواقف السياسية التي يتخذها قيادات الكنيسة.‏

ونناشد الكنائس المصرية بضرورة الابتعاد عن السياسية والاكتفاء بالدور ‏الروحي ‏والديني المنوط بها. ‏

نؤكد على دور المجتمع المدني، أحزابا، ومؤسسات ونقابات، وجمعيات، في ‏تصحيح ‏الخلل الذي دام لعقودٍ بإعادة دمج المواطنين المسيحيين في إطار معادلة ‏ديمقراطية ‏تقوم بالأساس على مبادئ المواطنة والمساواة، بحيث يعبر المواطنين ‏المسيحيين ‏أنفسهم عن همومهم ويشاركون في طرح حلول ورؤى لمعالجة الأزمات ‏التي تواجههم ‏في إطار مجتمعي وبالمشاركة مع أقرانهم من المواطنين. ‏

وندعو المجتمع المدني ليقوم بدوره المنوط به في التعاطي مع هموم ‏ومشكلات ‏المواطنين  المسيحيين في إطار مدني ديمقراطي، ونؤكد أنه لا يمكن ‏الوصول لحلول ‏حقيقية لتلك الأزمة إلا بمشاركة مجتمعية متكاملة وبوضع هموم ‏ومشكلات المسيحيين ‏من تهميش وتمييز وعنف طائفي، على قائمة أولويات الأحزاب ‏والمنظمات والنقابات.

عاش المواطنون المصريون. ‏

 

*”حج” السيسي إلى نيويورك.. هل يمنحه الشرعية المفقودة؟

زفة إعلامية تضم العديد من الممثلين والبرلمانيين الأقباط و50 أتوبيسا أعدتها أجهزة المخابرات لدعم السيسي في «حجه» إلى نيويورك لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة؛ بحثا عن الشرعية المفقودة التي يعاني منها السيسي منذ انقلاب 30 يونيو 2013م.

وبحسب مراقبين، فإن السيسي وحده هو الذي يلجأ إلى مثل هذه الزفة الإعلامية؛ لإحساسه بالنقص والحاجة الدائمة للمساندة والدعم، ما يعكس شعورا بالضعف وفقدان الثقة في الذات، فلا يكاد يُرى «رئيس» يفعل كما يفعل قائد الانقلاب، وهو ما يثير الدهشة والتعجب من هذه التصرفات المصرية الشاذة التي جعلت من بلادنا «أضحوكة العالم».

50 أتوبيسا من المخابرات

أجهزة الدولة تدرك جيدا هذه الهشاشة التي يعاني منها رأس النظام بشكل خاص، فأعدت 50 أتوبيسا خلال اليومين الماضيين عليها أعلام مصر وصور قائد الانقلاب؛ أملا في توفير حشود بالمئات من العاملين بالسفارة المصرية وأجهزة الأمن والأقباط يمكن أن تجبر الكسر والضعف الذي يعاني منه السيسي وحاجته الملحة للدعم والمساندة، وسوف تطوف هذه الأتوبيسات في مشهد هزلي بالشوارع الجانبية والقريبة من مقر اجتماعات الأمم المتحدة لدعم قائد الانقلاب وجبر كسره النفسي وفقدان الشرعية.

ويتكون الوفد المرافق للسيسي من 24 نائبا من برلمان العسكر، إضافة إلى عشرات الممثلين والكومبارس والصحفيين والإعلاميين الموالين للعسكر، إضافة إلى وفد الكنيسة وأقباط المهجر.

وكشفت مصادر مطلعة عن إعداد عناصر ينتمون لجماعة الإخوان ملفات عن الأوضاع الاقتصادية والحريات والسجون لعرضها على عدد من نواب الكونجرس الأمريكي، خلال زيارة السيسي لـ”إحراج الدولة المصرية”.

الكنائس على خط الدعم والمساندة

وتحظى زيارة السيسي بدعم كبير من جانب الكنائس الثلاث الأرثوذكسية والإنجيلية والكاثوليكية. فيما واصلت اللجنة البابوية المرسلة من البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، جولاتها داخل الكنائس الأمريكية بنيويورك والساحل الشمالي للولايات المتحدة، والتي تتكون من الأنبا يؤانس أسقف أسيوط وتوابعها، والأنبا بيمن أسقف نقادة وقوص، لحث الأقباط بأمريكا على الخروج وجبر خاطر قائد الانقلاب، الذي تحظى الكنيسة في عهده بما لم تحظ به منذ عقود طويلة.

وأعلنت الكنيسة الإنجيلية، في بيان لها، عن أن رئاسة الطائفة الإنجيلية بمصر ممثلة في القس الدكتور أندرية زكي، رئيس الكنيسة، قد تواصلت مع العديد من القيادات الإنجيلية الأمريكية رفيعة المستوى، لدعم السيسي والحشد لاستقباله. وخصصت الإنجيلية اليوم للصلاة من أجل نجاح زيارة السيسي ودعمه في شتى المجالات. ولم تكتف بذلك بل أرسلت وفدا ممثلا لها، يوم الخميس الماضي، إلى نيويورك لدعم السيسي، بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية الحكومية.

ودعت الهيئة القبطية الأمريكية، إحدى منظمات أقباط المهجر، إلى استقبال السيسي والترحيب به، اليوم الأحد، أمام فندق بالاس هوتيل بنيويورك الواقع بتقاطع شارع 50 مع مادسون أفينيو بنيويورك، وكذلك تأييده أيضا يوم الثلاثاء المقبل أمام مبني الأمم المتحدة.

وأعلنت الهيئة عن توفير أتوبيسات أمام كافة الكنائس القبطية بالولايات المتحدة لنقل كافة المشاركين في وقفات الترحيب والاستقبال والتأييد لقائد الانقلاب.

 

 

* مصر تخطط لاقتراض 5 مليارات دولار من الأسواق الدولية

قال نائب وزير المالية المصري لشؤون الخزانة محمد معيط اليوم الإثنين إن بلاده ستطرح سندات دولية في أكتوبر/ تشرين الأول أو نوفمبر/ تشرين الثاني.
وكان من المقرر طرح السندات المصرية بداية شهر سبتمبر الجاري، الا أنه تم تأجيلها لأسباب تتعلق بظروف الأسواق الدولية وطرح سندات من دول أخرى حسب مسؤولين مصريين.

جاءت تصريحات معيط للصحفيين على هامش مؤتمر يورومني المنعقد في القاهرة اليوم.

وكانت الحكومة المصرية وافقت الشهر الماضي على طرح سندات دولية بقيمة ثلاثة مليارات إلى خمسة مليارات دولار في نهاية سبتمبر/ أيلول أو أوائل أكتوبر/ تشرين الأول.

وتستهدف مصر طرح السندات بأسعار فائدة تتراوح بين 5.5 و6% وبآجال من خمس سنوات إلى عشر سنوات، وهي نسبة فائدة عالية، الا أنها تتناسب مع زيادة المخاطر السياسية بالبلاد حسب محللين دوليين.

واختارت مصر بنوك ناتيكسيس وسيتي بنك وجيه.بي مورغان وبي.ان.بي باريبا لإدارة طرح السندات الدولارية في الأسواق العالمية. واختارت مكتب معتوق بسيوني للمحاماة استشاريا قانونيا محليا.

وأرجأت مصر مراراً العودة إلى أسواق الدين الدولية بعد بيع أول سندات دولية لها في خمسة أعوام في يونيو/ حزيران 2015 بقيمة 1.5 مليار دولار.

وفي سياق متصل، قال نائب وزير المالية المصري للسياسات المالية أحمد كوجك إن بلاده ستقدم طلب الحصول على 12 مليار دولار من صندوق النقد الدولي لإدارة الصندوق الشهر المقبل.
وقال كوجك على هامش مؤتمر يورومني المنعقد في القاهرة يوم الإثنين “سنحصل على الشريحة الأولى بنحو 2.5 مليار دولار بعد موافقة إدارة الصندوق بأيام”.

ومن المتوقع أن يشهد الدين الخارجي لمصر ارتفاعاً بعد الموافقة على قرض صندوق النقد الدولي وطرح السندات الدولية المصرية، وسجّل الدين الخارجي المصري في آخر بيان رسمي متاح 47.1 مليار دولار

 

 

* #السيسي يلتقي المرشح للرئاسة الأمريكية #ترامب.. الشهير بتصريحاته المعادية للمسلمين

يلتقي دونالد ترامب الاثنين، في نيويورك عبد الفتاح السيسي، كأول زعيم عربي يجتمع مع المرشح الجمهوري إلى البيت الأبيض الذي أثارت تصريحاته المعادية للمسلمين انتقادادت عديدة.

وسيعقد اللقاء مساء بحسب عضو في فريق حملة ترامب، على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة.

اللقاء يعد الأول لترامب مع زعيم من العالم العربي، بعد أن أثار استياء دوليا بإعلانه في ديسمبر 2015 أنه يريد منع المسلمين من الدخول إلى الولايات المتحدة، إلا أنه أوضح في يوليو أن الحظر يتعلق بـ”المهاجرين القادمين من دول شملها الإرهاب إلى أن يتم وضع آليات مراقبة“.

وكانت المرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون أعلنت الأسبوع الماضي أنها ستلتقي في نيويورك السيسي.

 

 

* إريك تراجر: لقاء السيسي مع كلينتون وترامب.. القيم vs المصالح

 رأى الباحث الأمريكي إريك تراجر زميل معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى أن لقاء مرشحي الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون ودونالد ترامب مع السيسي على هامش فعاليات الجمعية العامة للأمم المتحدة إنما يعكس وجود مصر في بؤرة الجدال بين “القيم والمصالح”  

وكتب تراجر عبر حسابه على تويتر اليوم الإثنين: “مصر في مركز الجدل المتعلق بـ القيم في مواجهة المصالح.

وأردف: “حقيقة أن كلينتون وترامب سوف يقابلان السيسي تعكس حالة هذا النقاش“.

من جهته، أكد وليد فارس مستشار مرشح الرئاسة الجمهوري أن دونالد ترامب سيلتقي مع الرئيس المصري في نيويورك الإثنين.

وغرد فارس قائلا: ” السيسي وترامب سيلتقيان في نيويورك”، مستخدما كلمة غدا لفارق التوقيت بين الولايات المتحدة ومصر.

وزاد قائلا: “تحديث: كلينتون طلبت لقاء السيسي الذي سيلتقي بها أيضا، لكن اللقاء مع ترامب “شيء آخر”، دون توضيح المزيد من التفاصيل.
من جانبه، قال الدكتور حسن نافعة أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة إن عبدالفتاح السيسي لا يهتم كثيرا في فعاليات الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة بلقاء نظيره الأمريكي باراك أوباما.

واستطرد في تصريحات أوردتها صحيفة ديلي نيوز إيجيبت اليوم الأحد : “أوباما سوف يستقيل بنهاية العام،، لذلك فإن ما يهم هو بناء علاقات دبلوماسية مع الرئيس المقبل“.

ومضى يقول: “لقاء السيسي مع ترامب أمر واجب إذا التقى بكلينتون، إذ أن اختياره لقاء المرشحة الديمقراطية فحسب سيكون خطأ دبلوماسيا، وبمثابة حكم مسبق من ناحيته تجاه المرشحين“.

كينيث روث مدير منظمة هيومن راينس ووتش انتقد رغبة كلينتون لقاء السيسي قائلا عبر تويتر : “علامة سيئة أن ترغب هيلاري مجددا في مقابلة القاتل الجماعي الجنرال السيسي”.

 

* الصحافة: توقيع وثيقة الإذعان لإثيوبيا والحكومة تقر بزيادة كروت الشحن

في قراءتنا لصحافة اليوم الاثنين 19 سبتمبر 2016 م الموافق 17 من ذي الحجة 1437هــ كان الموضوع الأبرز هو متابعة مشاركة عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك حيث أبرزت الصحف تصريحات وتحركات السيسي فيما انفردت اليوم السابع بربط الموضوع بما أسمته خطة الإخوان للتشويش والشوشرة على الزيارة.

كذلك تعمدت الصحف تهميش معالجتها لأزمة سد النهضة ولم تبرزه أي صحيفة في مانشيت ولم تعطه الأولوية المستحقة كما كانت تفعل من قبل في عهد الرئيس مرسي ما يؤكد أنهك كانوا فقد يزايدون على الرئيس مرسي بهذه القضايا الحساسة للأمن القومي ولو كانوا صادقين لكان لهم اليوم حس وضوت ينتقد روح الانهزامية والإذلال الذي تتعرض له بلادنا وسوف يذهب المنقلب ليوقع وثيقة القبول بالأمر الواقع وبناء السد وقف المواصفات الفنية التي أقرتها أديس أبابا.

وعلى استحياء أكدت صحف فشل الحكومة في حل أزمة غلاء كروت الشحن مع الشركات وأذعنت للزيادة وأن الكارت الذي يباع ب10 بات ب 11 جنيها.. كذلك تواصلت أزمة صادرات الزراعة المصرية مع روسيا وامتدت إلى أشقاء السيسي حتى الإمارات ترفض الفراولة المصرية.

سد النهضة.. السيسي يرفع الراية البيضاء

تعاملت الصحف مع أزمة سد النهضة على أنه أمر واقع وجاءت نبرة الصحف تأكيدا لاستلام الجانب المصري وقبوله بالسد وسوف يذهب إلى الخرطوم ليوقع مجددا على قبوله بالسد وفق المواصفات الفنية التي وضعتها أديس أبابا.. ولا تكاد تسمع أي صوت ينتقد هذا الإذعان والإذلال وهي الصحف التي نصَّبت من نفسها قواعد صاروخية تقصف بها الرئيس مرسي قبل الانقلاب، وتصرخ بأعلى صوت أن بناء السد سوف يهدر حق مصر في مياه النيل!.. ولكن هذه الصحف هي هي وهؤلاء الصحفيون هم هم لم يتغيروا باتوا مستأنسين ساكتين لا تكاد تسمع لاحدهم همسا ولا صوتا في انتقاد الأوضاع وعجز السيسي وجنرالات العسكر عن فعل أي شيء لحفظ حق مصر التاريخي في مياه النيل.

وجاءت عنوانين الصحف تعكس هذه الروح الانهزامية والنبرة الاستسلامية:

1)      الأهرام: لجنة سد النهضة تبدأ اجتماعاتها اليوم بالخرطوم 

 

2)      الأخبار: اليوم.. توقيع عقود استشارى النهضة بالأحرف الأولى 

 

3)      تقرير موسع بالمصري اليوم: مراجعة بنود دراسات سد النهضة مع “كوربت الانجليزي“.. مصادر: المكتب الفرنسي يقدم تقارير لإعداد خريطة مائية 

 

4)      تقرير موسع بالشروق: بعد مفاوضات 10 أشهر توقيع عقود دراسات سد النهضة فى الخرطوم غدا 

 

5)      تقرير موسع بالوطن: “الثلاثية ” تنهي مراجعة عقد دراسات ” النهضة ” مع المكاتب الاستشارية.. توقيع وزراء مياه الدول الثلاث غدا.. واجتماعات هيئة النيلالخميس 

أزمة الصادرات المصرية تمتد إلى الإمارات والأردن

في تقرير موسع للشروق أكدت أن «الخوف من الفراولة المصرية ينتقل الى الأشقاء.. الإمارات تفرض اجراءات رقابية مشددة والأردن يطلق الإنذار المبكر.. والزراعة: المنتج المصري له قبول عالمي واسع”.

والأهرام قالت إن المجلس التصديري يبحث القيود الروسية على الصادرات المصرية.. أما مانشيت المصري اليوم فأبرز إجراء مفاوضات غدا مع روسيا لحل أزمة تصدير المنتجات المصرية.. وجاء مانشيت البوابة لينقل عن وزارة الزراعة”: لا علاقة بين منع دخول ” الإرجوت ” و قيود روسيا على الصادرات المصرية.. مناقصة لاستيراد القمح من أي منشأ لمواجهة عزوف الموردين.

الحكومة توافق على رفع أسعار كروت الشحن

المصري اليوم تؤكد أن الحكومة تفشل فى حل أزمة أسعار كروت الشحن مع شركات المحمول وتنقل عن مسئول عدم التوصل إلى اتفاق والسعر بالتوافق مع الاتصالات.. ولكن الوطن أشارت إلى اتفاق مبدئي بتحميل الشركات 3% منالقيمة المضافة ” و 4% المستهلك.. والبوابة تؤكد أن الحكومة وافقت على زيادة أسعار الكروت بدءا من اليوم وأن الكارت 10 ج ب 11 ونوهت الشروق إلى أن وزارة المالية تبحث خفض الضرائب على كروت الشحن إلى 18%.. واهتمت الأخبار والجمهورية بحملات الشرطة لضبط أصحاب المحل المخالفة وباعت الكروت بزيادة 5 جنيهات.

 

مخططات الإخوان لإفشال زيارة السيسي لـ نيويورك

 

الموضوع الأبرز في صحافة اليوم هو متابعة مشاركة السيسي في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.. الصحف الحكومية تناولته في مانشيتات أبرزت تصريحات وتحركات السيسي المرتقبة ورؤيته لحل أزمة اللاجئين ومواجهة الإرهاب.. وحدها اليوم السابع التي عالجت الزيارة من خلال إبراز ما أسمتها مخططات الإخوان لتشويه الزيارة والشوشرة عليها.. 

وجاءت المانشيتات والعناوين على النحو التالي:

1)      مانشيت الأهرام: دعوة مصرية لـ “عدم الإنحياز” بمواجهة دولية للإرهاب.. الرئيس يبدأ اليوم مشاركته فى أعمال الجمعية العامة بنيويورك 

2)      مانشيت الأخبار: الرئيس يطرح اليوم بالأمم المتحدة رؤية مصر لحل أزمة اللاجئين.. السيسى يدعو «عدم الانحياز» لتكثيف التعاون فى مواجهة الإرهاب 

3)      مانشيت الشروق: السيسي يحذر من محاولة “تسييس حقوق الإنسان”.. غدا الرئيس يلقي كلمة مصر امام الجمعية العامة للأمم المتحدة.. ويبحث مع اولاند مكافحة الإرهاب.

4)      تقرير موسع بالمصري اليوم: «29» جريحاً بانفجار يسبق اجتماعات الجمعية العامة فى نيويورك.. قنصل مصر بنيويورك: لا يوجد مصابون مصريون فى انفجار مانهاتن.. و50 أتوبيساً تحمل المصريين لاستقبال السيسي.. وفد برلماني يساند الرئيس.. ومؤتمر “دعم الاقتصاد المصري اليوم.. مقاهي مصرية وشارع البابا شنودة.. “هنا شبرا الأمريكية”.. فى “جيرسي سيتي” عصير القصب بـ 3 دولارات ويمكنك تناول جبنة قديمة.. 

5)      اليوم السابع: أعضاء الكونجرس يتحدون خطة الإخوان لتشويه زيارة “السيسى”.. حشود الجالية المصرية فى نيويورك تحبط مؤامرة الإخوان لـ”التشويش” على مشاركة مصر فى الأمم المتحدة.. “جاء أولوية رابعة بغلاف اليوم السابع

أول اجتماع لمجلس المحافظين”كلام في كلام”: 

1)      تقرير موسع بالأهرام: رئيس الوزراء يطالب المحافظين بالتحرك الميداني والتواصل مع المواطنين.. مواجهة التعديات على الأراضي الزراعية.. واجتماع شهري لمتابعة تنفيذ المشروعات الخدمية 

2)      الأخبار: مجلس المحافظين: المياه النقية ١٠٠ ٪ بالقرى خلال عامين 

3)      الجمهورية: في أول اجتماع لمجلس المحافظين الجديد.. تكثيف الرقابة على الأسواق وتوفير السلع للمواطنين.. مسابقة لتعيين مدرسين جدد بالمحافظات الحدودية.. تغطية كافة المناطق بمياه الشرب النقية بنهاية 2018.. 

4)      المصري اليوم: رئيس الوزراء للمحافظين: انزلوا الشوارع لمواجهة الأزمات ولا تكتفوا بالتقارير.. تكليفات بمتابعة بدء الدراسة.. وضبط الأسعار بعد القيمة المضافة

5)      الشروق: الأسعار والتعليم والقمامة تتصدر اجتماع أول لمجلس المحافظين الجديد.

الإطاحة بقيادات التموين

من الموضوعات البارزة اليوم وتناولته المصري اليوم والوطن واليوم السابع والبوابة في مانشيتات.. وعمدت الوطن واليوم والسابع والبوابة إلى تسويق وزير التموين الجديد الجنرال محمد علي مصيحلي والدعاية له من خلال إبراز القرار وأنه هناك دراسة لكل القيادات وإطاحات جديدة متوقعة وأسمتها اليوم السابع “عملية تطهير وزارة التموين”.. وجاءت المانشيتات والعناوين كالتالي:

1)      مانشيت المصري اليوم: إقالة قيادات بـ التموين بسبب فساد القمح.. مفاوضات غدا مع روسيا لحل أزمة تصدير المنتجات المصرية 

2)      الجمهورية: مصيلحي يقود ثورة التصحيح في وزارة التموين.. إقالة رئيسي القابضة للصوامع وجهاز التجارة الداخلية وما زال فساد القمح مستمرا.. حوت التوريد الوهمي يشتري 5 آلاف طن مستورد لطمس الحقيقة 

3)      مانشيت الوطن: وزير التموين يطيح برجال ” حنفي “.. و ” الأرجوت ” يجدد معركةالقمح ” بين البرلمان والحكومة.. نواب يطالبون باستدعاء وزير الزراعة.. وعمر ” : أخشى أن نستيقظ فلا نجد العيش “.. و تجديد حبس 13 متهما فيالتوريدات” 

4)      مانشيت اليوم السابع: “التطهير” فى “التموين”.. “مصيلحى” يقيل 3 قيادات بالوزارة على رأسهم رئيس “القابضة للصوامع” ورئيسة جهاز تنمية التجارة الداخلية.. الإعلان عن مناقصة جديدة للقمح الاثنين.. والوزير يدرس موقف جميع القيادات.. وتوقعات بقرارات إطاحة جديدة 

5)      مانشيت البوابة: الشيخ ” يطيح برئيس القابضة للصوامع والمرأة الحديدية.. تطهير وزارة التموين من رجال خالد حنفي.. التقارير الرقابية عن ” متهمي القمحتضلل ” الكسب غير المشروع

موضوعات وقضايا متنوعة:

1)      عنوان بارز بالشروق: «مصدر دبلوماسي: لا انفراجة قريبة فى العلاقات بين مصر وتركيا”

2)      مانشيت الوطن: «عبارات ” الإخلال بالأمن وتعطيل المصالح والمرور ” تفتح الباب أمام التحكم و الأهواء.. “مفوض الدستورية”: الحبس والغرامة في قانون التظاهر.. بعيد عن العدالة ويسلب من القاضي سلطته النزول بالعقوبة» وهو تمهيد لتعديل قانون التظاهر“.

3)      الوطن: معركة بين الأزهر و ” الثقافة” ” عصفور”: التعليم الأزهري من أسباب العنف والتطرف.. و غالبية قيادات المؤسسات الدينية متجمدو الفكر.. “أبو طالب“: اليسار يهاجمنا لجذب الأضواء والملايين تخرجوا في الأزهر ولم ينضم أحد منهم لـ ” داعش“.

4)      البوابة: «قال إن أحدهم شربها أكثر من مرة.. و أزهريون: لم يحدث.. “خمر الصحابة”.. الفتنة التي أشعلها علي جمعة”.

5)      المصري اليوم: حسم مصير “الميدتيرم” اليوم.. المحافظات تواصل تسليم الكتب دون التقيد بالمصروفات 

6)      مانشيت الشروق: مهندس قانون بناء الكنائس منصف سليمان: لم ننسي الأحزاب السلفية المتعصبة ونحن نضع القانون والمتطرفون يرفضون بناء قبة للكنيسة.. جنرالات المقاهي يرون القانون سيئا.. والسيسي وراء خروجه للنور

7)      مانشيت البوابة: قائد السيارة التي قتلته فر هاربا بعد الحادث.. وتوقعات تكون العملية مدبرة.. ” البوابة ” تحقق في الوفاة الغامضة لـ ” شيخ مشايخ الضبعة “.. التقى ” السيسي ” 4 مرات ويحتفظ بعلاقات قوية مع الجيش وواجه خطر التنظيمات الإرهابية في ليبيا.. الجزاري ” لعب دورا كبيرا في تسليم أرض المحطة النووية للحكومة وشارك في مبادرة جمع السلاح 

8)      المصري اليوم: الأمن ينهي اعتصام حملة الماجستير والدكتوراة.. وفد “الأطباء” أمام مجلس الوزراء لتنفيذ بدل العدوى

9)      الأخبار: «47» مليون دولار من العراق لأصحاب المعاشات للمصريين 

 

* السيسي “مفيش” دفع 6 ملايين دولار لتلميع صورته في أمريكا

بعدما فشلت شركة دعاية أمريكية، من بين 3 شركات يتعاون معهم قائد الانقلاب العسكرى عبد الفتاح السيسى ويدفع لهم ملايين الدولارات لتحسين صورته، ولكن بعد أن استمر هجوم الإعلام والكونجرس على قمعه، خفض السيسي الرسوم التي يدفعها لشركة الدعاية والاستشارات الأمريكية “جلوفر بارك جروب” GPG من 250 ألف دولار شهريا، إلى 166.667 ألف دولار، وجرى تطبيق ذلك بأثر رجعي من أكتوبر الماضي، وفقا لمجلة “بوليتيكو“.

وقال موقع “إنتربريز”، إن تقرير بوليتيكو لم يعط أي تفسير لتخفيض الأجر الشهري الذي تدفعه مصر للمؤسسة التي جرى إنشاؤها قبل 15 عاما، من قبل مسؤولين سابقين بالبيت الأبيض وحملة الحزب الديمقراطي، إلا أن مصدرا مصريا، لم يكشف عن اسمه، رجح أن يكون السبب “عدم قيام الشركة بالدور المطلوب منها، إضافة إلى أزمة الدولار وتقليص المطلوب منها، فضلا عن التعامل مع شركتين إضافيتين.

وتعاقدت مصر مع شركة “جلوبال بارك جروب” الأمريكية، منذ أكتوبر 2013 عقب انقلاب السيسي، لتحسين صورة النظام وتعزيز علاقاتها مع مسؤولين بالكونجرس ووسائل إعلام أمريكية، مقابل 250 ألف دولار شهريا، وهو ما يزيد على ثمانية آلاف دولار يوميا، حرص موقع “البوابة” المدعوم إماراتيا على تأكيد أن الحكومة الإماراتية هي التي تدفعها.

وفي 6 يونيو 2015، كشفت صحيفة “الشروق” الخاصة المقربة من الحكومة المصرية، في معرض نشر تفاصيل زيارة رئيس أحد الأجهزة السيادية لأبو ظبي لإقناع مسؤولي الإمارات بالحد مما تعتبره القاهرة “تحركات غير مقبولة من جانب المرشح الرئاسي السابق أحمد شفيق والمقيم في الإمارات”، تم الكشفضمنا- عن تولي الإمارات دفع مستحقات هذه الشركة الدعائية.

وفي أكتوبر 2013، كشف موقع The Hill الأمريكي عن أنه حصل على وثائق تقدمت بها شركة Glover Park Group الأمريكية للترويج السياسي والإعلامي لوزارة العدل الأمريكية للحصول على إذن بعمل حملة دعاية (بروباجندا إعلامية وسياسية) لحكومة مصر و”خارطة الطريق” التي أعلنها المشير عبد الفتاح السيسي، في 3 يوليه 2013، بعد عزله الرئيس محمد مرسي.

وتأسست مجموعة جلوفر بارك جروب في 2001 على يد “مايكل فيلدمان” و”جو لوكهارت”، المسؤولين السابقين في إدارة بيل كلينتون، إلى جانب موظفين سابقين في حملة آل جور الرئاسية.

شركة “كلينتون” الدعائية

وسبق لموقع «ألتر نت» AlterNet الإخباري، التابع لـ”معهد وسائل الإعلام المستقلة” غير الهادف للربح، أن ذكر في تقرير نشر في مارس الماضي، أن هناك علاقة بين شركة الدعاية الأمريكية وهيلاري كلينتون، مشيرا إلى أن نظام السيسي سيستفيد في حالة فوز كلينتون في انتخابات الرئاسة الأمريكية.

ولفت التقرير إلى إدارة أعضاء سابقين في إدارة الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون، زوج هيلاري، للشركة وأنها “يمكن أن تساعد مصر في مواجهة الانتقاد المستقبلي لانتهاكات حقوق الإنسان أثناء الوجود الجديد لعائلة كلينتون في البيت الأبيض“.

ونقل التقرير عن “وثائق رسمية” قدمت بموجب قانون تسجيل الوكلاء الأجانب، أن سوزان بروفي، وهي إحدى مديرات الشركة، نظمت في 2014 حفلا لجمع تبرعات لصالح هيلاري كلينتون، أمكن خلاله جمع آلاف الدولارات للمرشحة الديمقراطية.

حيث تبين تبرع موظفي جلوبال بارك من جانبهم بحوالي 16 ألفا و200 دولار لدعم الحملة الرئاسية لكلينتون.
ونقل التقرير عن “دان أوبل”، الباحث الكبير في مركز السياسات المتجاوبة الذي يتعقب حملات الضغط في واشنطن، قوله: إن “جلوبال بارك جروب سيكون لديها بالتأكيد ضمن موظفيها مجموعة من الناس لديهم اتصالات مهمة بالنسبة لمصر إذا تولت كلينتون الرئاسة“.

6 ملايين دولار دفعتها مصر

وذكر التقرير أن الوثائق الرسمية تظهر أن مصر دفعت 5.2 ملايين دولار للشركة منذ عام 2013، وحتى مارس 2016، ما يعني وصول المبلغ المدفوع إلى أكثر من 6 ملايين حتى الآن.

وقال إن الشركة ترتب لقاءات لمسؤولين مصريين مع مسؤولين في الكونجرس لهم تأثير بخصوص التشريعات التي تتعلق بمصر، بحسب وثيقة عبارة عن رسالة بالبريد الإلكتروني في أكتوبر 2015 من شركة دعاية السيسي إلى “آدم يازرسكي”، الموظف في لجنة المخصصات بمجلس الشيوخ الأمريكي.

وأظهرت وثيقة أخرى من الشركة، رسالة بالبريد الإلكتروني إلى “دانا سترول” الموظفة في لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس، ورسالة أخرى في مارس 2015 إلى مكتب السيناتور “لينزي جراهام” عضو لجنة المخصصات بالمجلس، والتي تعد قانون المساعدات العسكرية الخارجية، كما كشفت الوثائق عن اتصالات مكثفة بوسائل الإعلام والمراكز البحثية.

ونقل تقرير “ألتر نت” عن “جيسون براونلي”، البروفسور في جامعة تكساس ومؤلف كتاب «منع الديمقراطية: سياسات التحالف الأمريكي المصري»، قوله: إن الحكومة المصرية تريد ضمان استمرار المساعدة العسكرية الأمريكية التي تصل إلى 1.3 مليار دولار سنويا.

وأشار إلى أن إدارة الرئيس باراك أوباما حجبت أجزاء من المساعدة بعد مقتل المئات في فض اعتصام رابعة لمؤيدي الرئيس محمد مرسي، في أغسطس 2013، لكنها أعادت المساعدة في مارس 2015، بفعل ضغط شركة الدعاية الأمريكية التي استعان بها نظام السيسي، والتي لها علاقات بعائلة كلينتون.

وذكر “براونلي” أن الشرط الأول بالنسبة للكونجرس لاستمرار المساعدة العسكرية كان “وجود علاقة قوية بين مصر وإسرائيل”، مشيرا إلى أن “إسرائيل سعيدة جدا منذ مجيء السيسي إلى السلطة“.

ويعد السيناتور «تيم كاين» من أشد المنادين بضرورة إصلاح «واشنطن» لسياستها تجاه مصر، واستعادة العلاقات الإستراتيجية بين البلدين، بحسب تقرير نشره موقع “البوابة”، المؤيد للسيسي والمدعوم من الإمارات.

وتقدم «كاين» بعد انتخاب السيسي بخطة عمل مكونة من 3 محاور لكيفية ترميم «الشرخ» الذي ظهر في الجدار المصري الأمريكي، وأن تلعب الولايات المتحدة دورا أكبر في مساعدة مصر للخروج من حالة الفوضى، ودعم النظام الجديد الذي فرض نفسه على الجميع.

حيث طالب في (المحور الأول) بمساعدة مصر أمنيا على تجاوز أزمة الفوضى والإرهاب، وتحديث وتطوير قدرات الأجهزة الأمنية المصرية، وكان من أشد الرافضين لتقليص أو قطع المعونة العسكرية الأمريكية لمصر.

ودعا في (المحور الثاني) إلى حصول السيسي على “فرصته السياسية كاملة في إدارة مصر، ومساعدته على تخطى الأزمات السياسية الداخلية والخارجية”، فيما نادى في (المحور الأخير) الاقتصادي، بضرورة عمل الولايات المتحدة على مساعدة مصر اقتصاديا وتعزيز الاستثمارات الأمريكية فيها.

يترأس حملة كلينتون «جون بوديستا»، المستشار السابق للرئيسين باراك أوباما، وبيل كلينتون، ومؤسس مركز «التقدم الأمريكي للأبحاث السياسية»، وهو شقيق «توني بوديستا»، مؤسس شركة «بوديستا جروب للعلاقات العامة»، والتي تتعاون مع مصر أيضا.

وتجمع «توني» علاقات ممتازة بالجيش المصري، وكبار قادته، ويظهر ذلك في زيارته المتكررة لمصر خلال الأعوام الأخيرة.

وتعد شركة «بوديستا جروب» واحدة من أهم شركات العلاقات العامة في الولايات المتحدة، وتعمل من مقرها في «واشنطن» على توطيد علاقة مصر بمراكز صناعة القرار في الولايات المتحدة، والدفاع عن ملفها في حقوق الإنسان أمام أي هجوم أو نقد.

WPP تبيض الانتهاكات الحقوقية

وسبق أن كشفت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية، نوفمبر 2015، عن أن وثيقة” لشركة الاتصالات متعددة الجنسية WPP التي تتخذ من المملكة المتحدة مقرا لها، وفازت بمناقصة للترويج لمؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي، في مارس 2015، أظهرت دورها في “تبييض سجل مصر الحقوقي”، وصرف انتباه الإعلام العالمي عن تغطية الأخبار “السلبية” عن مصر في هذا الخصوص، بدلا من الترويج للمؤتمر.

وجاء هذا الكشف في أعقاب زيارة الرئيس المصري لبريطانيا، والتي قال مراقبون وإعلاميون في القاهرة إنها تحولت إلى “فخ” للسيسي، بعدما فتحت صحف إنجليزية ملفات عن انتهاكات حقوق الإنسان، واختتمت الزيارة بأزمة دبلوماسية حينما أعلن رئيس الوزراء البريطاني في المؤتمر الصحفي مع السيسي سحب السياح البريطانيين، واعتبار ما جرى للطائرة الروسية في سيناء حادث تفجير مدبر.

ومنحت “دبليو بي بي”، بحسب وثيقة بعنوان: WPP’s report on Egypt، أربع شركات تابعة لها مسؤولية تنظيم المؤتمر الذي أقيم في مارس الماضي بشرم الشيخ، وكشفت عن أن هذا أسهم في “تغيير تركيز الإعلام الذي كان يركز على قمع المعارضة في السابق”، وقدمت مجموعة من النقاط، وصفتها بأنها دليل على نجاح الحملة“.

ونقلت الصحيفة عن “دونالد كامبل”، رئيس قسم الاتصالات في “ريبريف، قوله: إن “تصريحات شركة “دبليو بي بي” تشير إلى أنهم عملوا على صرف الانتباه عن الأجندة السياسية والتي كانت تركز على حملات قمع المعارضة وأحكام الإعدام الصادرة بحق المئات في السنوات الأخيرة”، برغم تأكيد منظمة ريبريف” الحقوقية تزايد حالات الإعدام والمحاكمات الجماعية في ظل نظام السيسي.

 

 

الجباية هي الحل عند السيسي.. الخميس 15 سبتمبر. . توقف 70% من المحاجر بسبب ارتفاع الرسوم

 توقف 70% من المحاجر بسبب ارتفاع الرسوم

توقف 70% من المحاجر بسبب ارتفاع الرسوم

الجباية هي الحل عند السيسي.. الخميس 15 سبتمبر. . توقف 70% من المحاجر بسبب ارتفاع الرسوم

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* وفد “تواضروس” لأمريكا: نعيش العصر الذهبي للمسيحيين!

دعا الوفد الكنسى الموفد من تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الأقباط فى ولاية نيوجيرسى بالولايات المتحدة الأمريكية، والمكون من الأنبا يؤانس أسقف أسيوط، والأنبا بيمن أسقف قوص ونقادة، إلى ضرورة الخروج لاستقبال قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى أثناء زيارته لنيويورك، الأسبوع المقبل، وتنظيم وقفة ترحيب أمام مقر إقامته، يوم الأحد، وتنظيم وقفة أمام الأمم المتحدة أثناء إلقاء كلمة مصر أمام الجمعية العامة الـ71، يوم الثلاثاء.

وادعى يؤانس، فى كلمته بكنيسة مارجرجس والأنبا شنودة بجيرسى سيتى، أن الأقباط في مصر تحملوا فوق طاقتهم أيام الإخوان، مشيرا إلى أن تواضروس أرسل وفدا كنسيا رفيع المستوى هذه المرة من أجل الاحتفاء بالسيسي وتكريمه، مطالبا الأقباط بالاستجابة لطلب البابا، قائلا: “طالما سيدنا باعت حد.. يبقى نعلى رأسه، ولا بد أن يعلم الجميع أن الأقباط هنا قوة، وإذا خرج عدد صغير منا سنظهر كضعفاء“!.

من جانبه قال الأنبا بيمن، أسقف قوص ونقادة ورئيس لجنة الأزمات بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية: “نحن نعيش العصر الذهبى للمسيحيين، ولا يجب أن نحاسب السيسى على الأشواك فى عامين”، مشيرا إلى أن القوات المسلحة أنفقت 169 مليون جنيه على الكنائس، بأوامر مباشرة من السيسي.

وأضاف بيمن، قائلا: “كل مدينة جديدة يتم بناؤها تخصص فيها كنيسة، كما أمر السيسي ببناء كنيسة فى قرية بالفرافرة فى الوادى الجديد، كما حدث أن زار السيسي مدينة السادس من أكتوبر لافتتاح مشروع لقاطنى العشوائيات، وطلب من اللواء كامل الوزير بناء كنيسة على مساحة 3 آلاف متر، مشيرا إلى أن العاصمة الإدارية الجديدة سوف تشهد بناء كاتدرائية جديدة على مساحة 30 فدانا صدر بها قرار جمهوري“.

 

* أمن الانقلاب بالبحيرة يعتقل أمام مسجد بالدلنجات أثناء صلاة العصر

اعتقلت قوات أمن الانقلاب -أمس الأربعاء- من مركز الدلنجات بالبحيرة إمام أحد المساجد بشكل تعسفى ودون سند من القانون استمرارا لجرائمها بحق مصر وشعبها الحر.
وقال شهود العيان أن قوات أمن الانقلاب بالدلنجات اعتقلت الشيخ “كرم علي جادالله” أثناء إمامته للمصلين في صلاة العصر!! واقتادته لجهة غير معلومة وسط حالة من السخط والغضب بين الأهالى لتصاعد الانتهاكات والجرائم والظلم منذ الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم.

 

 * بفضل السيسي.. اليونسكو تصنف مصر ضمن أقل الدول إنفاقا على البحث العلمي

حلت مصر في القطاع الأخير ضمن قائمة الدول التي تنفق على الأبحاث والتطوير.. وفق بيانات صادرة عن “معهد الإحصاءات” التابع للأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة، الأربعاء، أن مصر من أقل دول العالم انفاقا على الأبحاث والتطوير ، كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي، والأقل في عدد الباحثين كنسبة من عدد السكان.
وقال المعهد إن “الإنفاق العالمي على البحوث والتطوير ارتفع إلى مستوى قياسي بلغ حوالي 1.7 تريليون دولار، وإن حوالي عشر دول تختص بنسبة 80% من الإنفاق. وأنفقت مصر على البحوث والتطوير 0.7% لتقع ضمن مجموعة الدول الأقل إنفاقًا، والتي يقل ما تنفقه عن 1% من الناتج المحلي الإجمالي“.
وبلغ عدد الباحثين في مصر 681 باحثًا لكل مليون نسمة أي بنسبة واحد من كل 1468 شخصًا، بينما بلغ الإنفاق في “إسرائيل” 4.1% من الناتج المحلي الإجمالي، وعدد الباحثين 8255 باحثًا لكل مليون نسمة..
فيما تزيد نسبة الباحثين لعدد السكان في إسرائيل  عن 12 مثلا للنسبة في مصر، وفي كوريا الجنوبية، بلغت نسبة الإنفاق 4.3%، وبلغ عدد الباحثين 6899 باحثا لكل مليون نسمة.
وذكر المعهد أن ما يجمع بين أعلى 15 دولة في الإنفاق على البحوث والتطوير هو أن الإنفاق من قطاع الأعمال يعد عاملا أساسيا للنجاح.
وعلى المستوى الإقليمي، جاءت أمريكا الشمالية وغرب أوروبا في صدارة مناطق العالم من حيث نسبة الإنفاق على البحوث والتطوير والتي بلغت 2.4 في المئة في عام 2013، وبلغت حصتهما 39.7 في المئة من الباحثين على مستوى العالم.
وتقارب موقع الدول العربية ومنطقة وسط آسيا في ذيل القائمة. وكانت الدول العربية تتذيل القائمة فعليا بعد وسط آسيا في عام 1996 لكنهما تبادلا موقعيهما في عام 2013.
وبلغت نسبة إنفاق الدول العربية على البحوث والتطوير 0.2% من الناتج المحلي الإجمالي وبلغت حصتها من عدد الباحثين على مستوى العالم 1.9%.
وتقدمت إفريقيا جنوب الصحراء على الدول العربية، حيث بلغت نسبة إنفاقها 0.4% أي نحو ضعف الدول العربية، وبلغت حصتها من عدد الباحثين على مستوى العالم 1.1%.
أزمة البحث العلمي في مصر
في سياق متصل، أشار تقرير لموقع “المونيتور” الأميركي، أن البحث العلمي في مصر بات “منطقة محرمة”، حيث يجري منع العديد من الباحثين من القيام بأبحاث معينة بدعاوى الأمن القومي، وكذلك “تسييس المؤسسات الأكاديمية، ونقص النزاهة الأكاديمية“.
وتناول موقع “المونيتور” في تقريره، الجمعة الماضية، بعنوان: “البحث العلمي محرم على المصريين” قصة باحث مصري رغب في إجراء دراسة حول أنظمة الصرف الصحي، خلال الحقبة الخديوية (1867-1914) لكن كان يتعين عليه التقدم من أجل الحصول على تصريح من السلطات الأمنية، وبعد شهور، قوبل طلبه بالرفض لـ”أسباب تمس الأمن القومي“.
نقل الموقع عن الباحث أشرف الشريف، أستاذ العلوم السياسية بالجامعة الأميركية بالقاهرة، قصته التي توضح كيف أن البحث في مصر دائماً منطقة محرمة، لأن مهمة الباحثين تعتمد على جمع المعلومات، ما يجعل السلطات والعامة ينظرون إليهم كجواسيس، وفقا للتقرير.
ويرجع الشريف، سبب هذه العراقيل أيضاً لما يسميهم “البيروقراطيين الصغار، وهم موظفون في المؤسسات الحكومية يفترض أن يساعدوا الباحثين، لكن تصرفاتهم تتسم بأنها أكثر فاشية من السلطات الأمنية، ويتسببون في عرقلة الأمور شهورا طويلة.
التقرير الأمريكي أشار إلى أن هناك عوامل كثيرة تعرقل البحث العلمي في مصر، منها وجود أجيال من الأساتذة الفاسدين سياسيا واجتماعيا، بجانب البيئة المعادية، ما يجعل الباحثين الطامحين للتخلي عن آمالهم في مصر، ونقلها إلى شواطئ أخرى أكثر ترحيبا واختلافا.
ويشير الموقع إلى أن خطورة أوضاع الباحثين في مصر باتت تحت المجهر الدولي بعد مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني، الذي تبعته عناصر أمنية قبل اختفائه في 25 يناير الماضي، وظهور جثته بعد أيام وعليها علامات تعذيب.
مثل هذا النهج يوصل إلى إعادة ترسيخ مركزية السلطة، بجانب الأيديولوجية التي تفترض أن مؤسسات الأمن الوطني هي الحارسة على رفاهية الدولة، وبالتالي يتم اعتبارها مصدر الاستحقاق الوحيد للمعلومات، وفقاً للشريف.
ووفقا لتقرير “المونيتور” أنه “من الناحية القانونية والدستورية، مسموح بالتدفق الحر للمعلومات ويعتبر أمرا مشروعا، “لكن بشرط عدم تهديد الأمن القومي”، وهو مصطلح مراوغ يؤدي إلى توسع مظلة المعلومات التي لا يمكن الحصول عليها.
ونقلت “المونيتور” عن جاسر رزاق،  المدير التنفيذي للمبادرة المصرية للحقوق الشخصية: قوله إن “العقلية الأمنية تحكم كافة أشكال حياتنا، بغض النظر عن مجال بحثك، سواء كان المعمار أو البناء أو المثلية الجنسية أو الدين، فإن المنطق الأمني يجعل الحصول على معلومات ووثائق مهمة شاقة جدا“.
وأضاف: “مؤسسات الجيش والمخابرات ترفض أن يتم إخبارها بما ينبغي عليها فعله“.
كما تطرق “المونيتور” إلى حالات باحثين آخرين مثل حالة الباحث إسماعيل الإسكندراني الذي احتجز في نوفمبر الماضي، ويواجه اتهامات بـ”نشر أخبار كاذبة بهدف الإضرار بالمصالح القومية وإزعاج السلام العام”. ووجهت له هذه الاتهامات عقب نتائج بحث أجراه الإسكندراني يزعم اختراق عناصر موالية لـ(ولاية سيناء) للجيش، بحسب المونيتور.
كما أشار الموقع الأمريكي إلى هروب العديد من الباحثين من مصر، مثل عماد شاهين أستاذ العلوم السياسية بالجامعة الأميركية، والذي يدرس كذلك بجامعتي هارفارد ونوتردام، وهو متهم بالتآمر مع جهات أجنبية لتقويض الأمن القومي المصري، وحكم عليه بالإعدام في إحدى القضايا.

 

* سلسلة بشرية لحرائر دمياط بفعاليات “يسقط الذل والعار

نظمت حرائر دمياط اليوم الخميس وقفة وسلسلة بشرية فى ختام مظاهرات يسقط الذل والعار” رفضا للظلم والتنازل عن الأرض وعبث قائد الانقلاب بمقدرات البلاد ضمن موجة “ارحل” الممتدة.
رفعت المشاركات فى السلسلة والوقفة التى امتدت من أمام قرية أم الرضا بمركز كفر البطيخ على طريق “دمياط – جمصة” الزراعى علم مصر بجوار صور الرئيس محمد مرسى وشارات رابعة العدوية وصور الشهداء والمعتقلين ولافتات تحمل عبارات تطالب بوقف نزيف الانتهاكات ورفع الظلم عن البلاد والأحرار فى سجون الانقلاب وتندد بغلاء الأسعار وتردى الأحوال.
أكدت الحرائر استمرار النضال والحراك الثورى حتى تحقيق جميع أهداف الثورة وعودة المسار الديمقراطى ومكتسبات ثورة 25 يناير وإعدام قائد الانقلاب وقادة العسكر وعصابتهم، ومحاكمة كل المتورطين فى جرائم بحق مصر وشعبها.

 

 

* أمن الانقلاب يختطف طالبًا بعد مُداهمة مقر عمله ويخفيه قسرياً

طالبت منظمة “هيومن رايتس مونيتور” سلطات الانقلاب الإفراج الفوري عن الطالب “السيد طارق السيد النمرسي”، الشهير بـ”عمر طارق”، والبالغ من العمر 22 عامًا، الذي يدرس بالفرقة الثالثة كلية “التجارة”، والمقيم بـ”سيدي بشر قبلي بالإسكندرية” بعدما تم اختطافه حال وجوده بمقر عمله في أحد محلات العطور بشارع “المسرح”، بتاريخ  10 سبتمبر الجارى.

وقالت المنظمة عبر صفحتها على فيس بوك اليوم، إن الطالب حُرم من حريته تعسفيًا، وطالبت باحترام مواد الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، وأدانت ما تقوم به سلطات الانقلاب  من انتهاكات ممنهجة بحق المواطنين والتى تعد جرائم ضد الإنسانية باستمرارها في انتهاج سياسة الإختفاء القسري.

كان شهود العيان الموجودين بالمنطقة التى تم اختطاف الطالب منها قالوا إن مجموعة من الأفراد يستقلون عربة بيضاء قد داهموا المحل وألقوا القبض عليه دون سند قانوني وأبلغوا أسرته التي قامت بدورها بتقديم العديد من الشكاوى والمُطالبات للجهات المعنية لكن دونما اكتراث بالمُعاناة التي تعيشها الأسرة، التي تكبدت الكثير من الخسائر المادية والإجتماعية والنفسية.

 

* 600 مليار جنيه بالصناديق الخاصة بلا رقيب

في ظل الأزمات الاقتصادية المتلاحقة، التي يتم تحميلها للشعب بزيادة الأسعار وفرض ضرائب جديدة، يتم إهدار أموال المصريين عبر الصناديق الخاصة بالوزارات والمؤسسات الحكومية.
وتشهد ساحات الانقلاب جدلا ساخنا حول تلك الأموال، حيث صرح أمس، النائب برلمان الدم عصام الفقى، أمين سر لجنة الخطة والموازنة، بوجود 600 مليار جنيه في الصناديق الخاصة بمؤسسات الدولة ولا أحد يعلم عنها شيئا.

وقال “الفقى” فى تصريحات صحفية، إن هذه الصناديق تنفق على الأقل 600 مليار جنيه سنويًا دون رقيب و”محدش عارف عنهم حاجة”، مشيرًا إلى أن إدخال 10 صناديق فقط منها للموازنة العامة سيوفر المبالغ المطلوبة لرفع مخصصات الصحة والتعليم وتوفير النسب التى حددها الدستور.

وأشار إلى أن هناك 90 مليار جنيه يمكن توفيرهم من خلال التصالح مع البناء على الأراضى الزراعية، مؤكدًا أن المهندس إبراهيم محلى رئيس لجنة التصالح، أوضح أن هذا المبلغ ممكن تحصيله من تلك المصالحات.

 

* الجباية هي الحل عند السيسي.. زيادة ضريبة العيادات إلى 300 جنيه

بحثًا عن التمويل الناضب في جميع مؤسسات الدولة في عهد السيسي، بدأ اتحاد المهن الطبية، الخاوية خزائنه، في إعداد دراسة يبحث من خلالها اتحاد النقابات، خلال الأيام القادمة زيادة الدمغات على العيادات.
ويناقش اتحاد نقابات المهن الطبية، الذى يضم نقابات “الأطباء البشريين، وأطباء الأسنان، وأطباء الصيادلة، والأطباء البيطريين”، فى الجمعية العمومية العادية المقرر عقدها الجمعة 30 سبتمبر 2016، رفع الاشتراك السنوى لأعضاء النقابات وتوحيده.
يأتي ذلك في إطار محاولة زيادة المعاش وفقًا لتوصية الخبير الاكتوارى، واشتراك الخريجين الجدد إجباريًا لأول سنة فقط بمشروع العلاج عند القيد بالنقابات، لتدعيم المشروع.
وحسب مصادر رسمية بالاتحاد فإن جدول أعمال الجمعية العمومية العادية يتضمن، 11 بندًا، هى:
تفعيل تحصيل الدمغة الطبية لتكون 200 جنيه على كل عيادة بشرية أو بيطرية، و300 جنيه على كل عيادة أسنان، تحت حساب الدمغة الطبية لحين تسويتها، بالإضافة إلى مضاعفة قيم الدمغة الطبية المفروضة على أعضاء الاتحاد“.

كما سيتم التأكيد على رفض ضم نقابة العلاج الطبيعى أو أى نقابة أخرى لاتحاد نقابات المهن الطبية، إضافة إلى تقرير الأمين العام، وتقرير أمين الصندوق عن عامى 2013، و2014، وتقرير الجهاز المركزى للمحاسبات، واعتماد الميزانية عامى 2013، و2014 وتقرير المراقب المالى واعتماد نشاط الاتحاد عن عام 2015.

وحسب خبراء، فإن تخفيض مخصصات الصحة والتعليم في الموازنة الجديدة هي السبب في اللجوء لزيادة الدمغات من قبل اتحاد المهن الطبية.

وكان السيسي مرر موازنة 2016/2017، بمضاعفة ميزانية الأمن 5 مرات من قيمة ميزانية الصحة والتعليم.

 

 * توقعات بارتفاع أسعار الدولار خلال الأيام القادمة

استقر سعر الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري في التعاملات الصباحية اليوم الخميس 15 سبتمبر، في السوق السوداء، حيث سجل 12.65 جنيها للشراء.. و12.72 جنيها للبيع.
وقال مصدر مصرفي في سوق الصرف، إن هناك توقعات بارتفاع أسعار صرف العملة الأمريكية مقابل العملة المحلية “الجنيه”، في السوق السوداء خلال الفترة المقبلة قد يقفز بالدولار إلى مستوى 14 جنيها، في ظل الوضع الحالي لسوق الصرف.

 

* روسيا تتهم مصر بالسعي إلى “المساومة” برفضها قمحها

اتهمت روسيا الأربعاء، مصر، أول مستورد لحبوبها، بالسعي إلى “المساومةبوقف استيراد قمحها لأسباب صحية، وهددت بدورها بوقف شراء الحمضيات من مصر.
وفي نهاية آب/ أغسطس، شددت مصر أول بلد مستورد للقمح في العالم وأول زبون للحبوب الروسية، المواصفات الصحية، وباتت ترفض الشحنات التي تحتوي على آثار أمراض. ومذ ذاك علقت واردات القمح الروسي.
ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن المسؤول الكبير في وزارة الزراعة الروسية فلاديمير فوليك، قوله إن مصر “غير قادرة على وقف واردات القمح الروسي كليا. إنها عملية مساومة. يريدون التفاوض لكننا نجهل حاليا بأي خصوص“.
وأوضح أن روسيا التي تتوقع موسما قياسيا هذا العام لتعزز موقعها كأول مصدر للقمح في العالم، كانت تبحث عن “أسواق أخرى” في آسيا وأفريقيا.
وفي موازاة ذلك نشرت الوكالة الروسية المكلفة بسلامة الصحة النباتية، بيانا أعربت فيه عن قلقها من الانتهاكات المتكررة للمعايير الروسية بشأن المنتجات المصرية المستوردة “وفي طليعتها الحمضيات“.
وبعدما طلبت من القاهرة إجراء مفاوضات، فقد هددت روسيا بفرض “قيود مؤقتة للواردات المصرية إلى روسيا“.
وتستورد روسيا كميات كبيرة من الحمضيات من مصر، وازدادت مع فرض موسكو حظرا على فاكهة وخضروات تركية العام الماضي تمثل مئات ملايين الدولارات سنويا.
وفي السنوات الماضية، فرضت موسكو بشكل شبه منهجي، قيودا على الأغذية المستوردة من الدول التي توترت علاقاتها معها على شكل حظر أو بحجة عدم احترام الشروط الصحية المطلوبة.

 

 *انخفاض شهادات الإيداع المصرية في بورصة لندن

انخفض أداء شهادات الإيداع المصرية المدرجة في ‏بورصة ‏لندن، الخميس.

وانخفضت شهادات إيداع البنك التجاري الدولي 0.04 نقطة بنسبة 1.13% لتسجل 94ر3 ‏دولار، ‏حيث كان أعلى مستوى للشهادات عند 19ر4 دولار، بينما كان أقل ‏مستوى ‏لها عند 82ر3 ‏دولار.‏

كما انخفضت شهادات إيداع مؤسسة هيرميس 10ر0 نقطة بنسبة 5.07% لتسجل 78ر1 دولار. كان أعلى مستوى للشهادات عند 94ر1 دولار، بينما كان أقل مستوى لها عند 76ر1 دولار.

وتراجعت شهادات إيداع إيديتا للصناعات 20ر0 نقطة بنسبة 3.60% لتسجل 35ر5 ‏دولار. وكان أعلى مستوى للشهادات عند 48ر5 دولار، بينما كان أقل ‏مستوى ‏لها عند 20ر5 دولار.

وحافظت شهادات إيداع أوراسكوم تيليكوم على مستواها المستقر منذ عدة جلسات عند 40ر0 ‏دولار.

 

* أمن الانقلاب يعتقل 2 من رافضي الانقلاب بأبو حماد بالشرقية

اعتقلت قوات أمن الإنقلاب العسكري بالشرقية، إثنين من رافضي حكم العسكر بمركز أبو حماد، بعد مداهمة منازليهما فجر اليوم، الخميس، رابع أيام عيد الأضحي المبارك، ضمن حملة الدهم الموسعة التي تشنها قوات أمن الإنقلاب علي العديد من مدن وقري المحافظة.
وبحسب شهود عيان، فإن حملة مكبرة، لقوات أمن الإنقلاب، داهمت فجر اليوم الخميس، رابع أيام عيد الأضحي المبارك، عدة منازل لرافضي حكم العسكر بمدينة أبو حماد والقري التابعة لها، وحطمت محتوياتها، وروعت الأطفال واعتقلت إثنين هم: عادل محمود العشري، من قرية كفر حافظ، “موظف بالطرق”و أحمد مصطفى، من قرية بني جري، “تاجر“.
وتحمل رابطة أسر معتقلي أبو حماد، مأمور مركز الشرطة ، ومدير أمن الشرقية، ووزير داخلية الإنقلاب المسئولية الكاملة عن سلامة المعتقلين، كما تناشد منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان الندخل لرفع الظلم الواقع عليهم وتوثيق تلك الجرائم التي لاتسقط بالتقادم.

 

*المالية” تطرح أذون خزانة بقيمة 11.5 مليار جنيه

طرحت وزارة المالية ، الخميس، أذون خزانة بقيمة إجمالية بلغت 11.5 مليار جنيه.

وذكرت «المالية»، عبر موقعها الإلكتروني، أنه جرى طرح أذون خزانة أجل 182 يوما بقيمة 5.5 مليار جنيه بمتوسط عائد 763ر15%، فيما بلغ أعلى عائد 8ر15%، وسجل أقل عائد 499ر15%.

وأضافت أنه تم طرح أذون خزانة أجل 364 يوما بقيمة 6 مليارات جنيه بمتوسط عائد 414ر16%، في حين سجل أقصى عائد 45ر16%، وأقل عائد 001ر16%

 

*إجراءات مؤلمة للشعب

كشف الكاتب الصحفي عماد الدين حسين،عن إقبال الحكومة على اتخاذ إجراءات صعبة لإنقاذ الاقتصاد المصري، مشيرًا إلى أن ذلك بمثابة خمس أو ست ضربات في وقت واحد للحكومة لعدم تقبل الشعب هذه القرارات.

وأضاف حسين أنه من سوء حظ هذه الحكومة أنها مضطرة، إلى اتخاذ أكثر من قرار مؤلم وغير شعبى، خلال فترة زمنية قصيرة جدا، موضحا أنها بدأتها بالفعل قبل أسابيع قليلة حينما قررت زيادة أسعار الكهرباء بنسب تتراوح بين ١٥ إلى ٣٠٪ لكل الشرائح بلا استثناء. 

وأشار حسين إلي أن نظام حسنى مبارك ظل سنوات طويلة يتقاعس عن الإصلاح ويشترى صمت الناس، ويرحل الأزمة إلى الأمام.. والنتيجة أننا وصلنا إلى حالة شبه كارثية، لا يعلم إلا الله كيف سنخرج منها وبأى ثمن!. 

وقال أن يوم الإثنين٢٩ أغسطس أقر البرلمان قانون القيمة المضافة بنسبة ١٣٪، وتم البدء فى تطبيقها الأسبوع الماضى، لجمع ٢٠ مليار جنيه في الشهور التسعة المتبقية فى السنة المالية الجارية التى بدأت فى يوليو الماضى، لافتا إلى انه المتوقع أن يؤدى تطبيق هذه الضريبة إلى زيادة في أسعار بعض السلع وثبات سلع أخرى، وإلى انخفاض أسعار سلع ثالثة إذا كانت إجراءات وآليات السوق تعمل بالفعل في مصر.

وأكد الكاتب الصحفي في مقال له على صحيفة “الشروق” أنه خلال أيام أيضا وربما أسابيع، قد نشهد زيادة أسعار تذاكر مترو الأنفاق والسكة الحديد. وفى الفترة المقبلة قد تجد الحكومة نفسها مضطرة إلى رفع أسعار بعد الخدمات مثل الغاز والمياه.

وتابع أن القرار الأصعب، فربما يكون زيادة أسعار مختلف أو غالبية أنواع الوقود خصوصا السولار، وإذا تم ذلك فإن سلعا كثيرة ستشهد زيادات متباينة.

واستطرد : القرار الأصعب الآخر هو توحيد سعر الصرف أو تعويم الجنيه جزئيا أو كليا. ويعنى عمليا تخفيض قيمة الجنيه المصرى، وبالتالى فإن رواتب ومداخيل المصريين ومدخراتهم ستنخفض فورا بنفس نسبة انخفاض الجنيه أمام الدولار وسائر العملات الأجنبية.

ونوه حسين إلى أن من بين الإجراءات الصعبة أيضا تمرير قانون الخدمة المدنية الذي أسقطه مجلس النواب، وتم ترحيله للفصل التشريعى المقبل، رغم أنه خطوة مهمة فى طريق الإصلاح الإدارى.

 

*KLM تحرج مصر اقتصاديًا

وصفت وكالة أنباء أسوشيتد برس الأمريكية قرار شركة الطيران الهولندية  “KLM” بتعليق رحلاتها إلى القاهرة بدءًا من الثامن من يناير بمثابة شهادة على نقص العملة الأجنبية في مصر.

وأضافت الوكالة الأمريكية فى تقرير لديها بشأن اتخاذ مثل هذا القرار، أن تلك المشكلة الناجمة جزئيا من هلاك صناعة السياحة عبر سنوات من الفوضى، وكذلك انخفاض تحويلات المغتربين المصريين.

وذكرت الشركة عبر موقعها الرسمي في بيان نشرته، أمس الأربعاء، إن “أسبابا اقتصادية” وراء قرار تعليق رحلاتها الجوية.

واستطرد البيان أن انخفاض قيمة الجنيه المصري والقيود المفروضة من البنك المركزي على تحويل العملة الأجنبية خارج مصر وراء القرار.

وأعلنت الشركة الهولندية أن الخط الجوي بين أمستردام والقاهرة  سوف يتم تعليق العمل به بدءًا من 8 يناير.

واختتمت الوكالة بتوقعها أن تجري مصر تخفيضًا جديدًا لقيمة الجنيه المصري، أو تتخذ قرارًا بتعويمه، كجزء من خطة الإصلاحات الطموحة التي يشترطها صندوق النقد الدولي مقابل قرض 12 مليار دولار.

 

 

*طلب إحاطة حول توقف 70% من المحاجر بسبب ارتفاع الرسوم

تقدمت النائبة آمال رزق الله، بطلب إحاطة لتسهيل إجراءات تراخيص المحاجر وتخفيض الرسوم والإيجارات.

وبحسب “الوطن” ، فقد دعت “آمال” إلى إجراء حوار مجتعي، يضم شعبة المحاجر في مناقشة القوانين التي تقع فى نطاق عملهم للوقوف على المشاكلات والمعوقات التي تواجه هذه الصناعة الحيوية.

وشددت على ضرورة زيادة مدة تراخيص المحاجر إلى 5 سنوات بدلًا من عام أو عام ونصف، وتخفيض ما يتم تحصيله من رسوم وإيجارات عند بداية العمل في المحاجر ولفترة سماح تصل إلى 6 شهور.

وحذرت من توقف 70% من المحاجر عن العمل بسبب زيادة الرسوم الخاصة بالمحاجر، وقصر مدتها التي لا تتعدى سنة، منها 4 أشهر للموافقات الرسمية، 3 أشهر للاستكشاف، خلافا للعطلات الرسمية، بما يعني أن مدة العمل الفعلية لا تتعدى الـ 4 أشهر.

وتابعت: رسوم المحاجر ارتفعت لأكثر من الضعف، مما تسبب في خفض الايرادات التي كانت تدخل للدولة، نظراً لعدم قدرة أصحاب المحاجر على دفع الرسوم المرتفعة، وتغطية تكاليف المحجر، ويجب أن تكون الموافقات بمدة أطول، لا تقل عن 5 سنوات لاستغلال المحجر، وتقسيط المبالغ لمدة 5 سنوات، وإعطاء فترة سماح للاستكشافات لا تقل عن 4 أشهر، على أن تتضمن تغيير الموقع في حالة عدم صلاحيته للاستخراج.

وأضافت “امال” يجب إلغاء رسم الصادر على صادرات القطاع، الذي تسبب في خسارة مصر لأسواقها الخارجية، رغم أنها كانت تحتل المركز الخامس عالميا في تصدير الرخام، وذلك لاعتماد الأسواق الدولية علي خامات وألوان أخرى لعدم توافرها.

 

* مصر تضع حدًا أقصى للشراء ببطاقات المصريين بالخارج

أعلن بنك مصر عن حدود الشراء من خارج مصر للعملاء الذين يستخدمون البطاقات الائتمانية “فيزا وماستر كارد”، ما بين 5 آلاف و10 آلاف دولار شهريًّا، وبالنسبة لحدود السحب النقدي للعملات الأجنبية من خارج مصر عبر استخدام ماكينات ATM وآلات POS في حدود 200 دولار يوميًّا وبما لا يتجاوز الـ 3500 دولار شهريًّا، وبالنسبة لبطاقات الخصم الفوري والمرتبات، فالحد الأقصى للشراء خارج مصر 1000 دولار شهريًّا، والسحب النقدي في حدود 100 دولار يوميًّا وبحد أقصى 500 دولار شهريًّا.

يرى الدكتور وائل النحاس، الخبير الاقتصادي، أن هذه الإجراءات التي اتخذتها البنوك وفقًا لتعليمات البنك المركزي تؤثر علي تحويلات المصريين في الخارج؛ لأن أي شخص يمتلك مبلغًا من المال طبيعي أنه يريد أن يشعر بالأمان عند استعادته من البنك الذي يضعه فيه، ومع إيقاف الخدمات البنكية في الخارج نجد أن تحويلات المصريين في الخارج ستقل، لأنه لا يضمن وستقابله مشكلة إذا احتاج المبلغ الذي وضعه في البنك؛ بسبب هذه الإجراءات. وأكد النحاس لـ”البديل” أن أي المصري في الخارج سيفضل التعامل مع البنوك الخارجية بالدولة التي يقيم فيها، ومثال ذلك البنوك الإماراتية التي لها فروع في مصر، وبها سهولة في التحويلات والسحب والإيداع، بدل البنوك المصرية بإجراءاتها المعقدة.

 

 *تفاصيل أكبر قضية نصب على “دولة المغرب” بطلها سفير “مصري” مزيف!

كشفت وثائق خاصة نشرتها صحيفة “المساء” المغربية في عددها الصادر اليوم الخميس، عن فضيحة من العيار الثقيل ذات أبعاد دبلوماسية ودولية، بطلها شخص مصري نصب على مؤسسات بالدولة المغربية كوزارة الخارجية والبرلمان وأحزاب سياسية.

وانتحل المصري صفة سفير سلام، وأقام ملتقى دوليا كبيرا حدث فيه توسيم ملوك ورؤساء للسلام بهدف الحصول على أموال عن طريق النصب والاحتيال.

وتضيف اليومية المغربية أن الشخص المصري تم استقباله في مطار محمد الخامس بسيارات البرلمان، ووفد رسمي، كما تم منحه بطاقة قنصل فخري من طرف وزارة الخارجية.

 

* زوّجي زوجك” دعوة نسائية لقبول المصريات بالتعدد

 تتبنى مدربة التنمية البشرية رانيا هاشم دعوة لتشجيع الزوجة على قبول زوجة أخرى لزوجها، وهي الدعوة التي لاقت ترحيبا من بعض الزوجات وهاجمتها أخريات بقوة وقسوة.

تدخل الأرملة سماح العقد الخامس وليس في حياتها سوى ابنها اليتيم، وهي حينما تنظر لزميلتها في العمل عفاف المطلقة قبل سنوات، لا تجد فرقا كبيرا إلا في أن القدر كتب عليها ما نفذته زميلتها بنفسها، وهما على أي حال أفضل حالا من ابنة الجيران العانس هدى.

فهما قد “دخلتا دنيا” بتعبير المصريين حيث تزوجتا بينما لم يكتب لهدى التي تدخل العقد الرابع خوض هذه التجربة حاملة على كاهلها اللقب الأقسى “عانس“.

ثلاثتهن يجمعهن تقدير دعوة “زوّجي زوج” التي حملت لواءها مدربة التنمية البشرية رانيا هاشم، حيث تراها الحل لكثير من أزمات العوانس والأرامل والمطلقات، عبر تغيير الثقافة السائدة المناوئة للتعدد، بتشجيع الزوجات على قبول زوجة أخرى لزوجها، وبالتخلي عن “بعض الكبرياء الزائف” والتخفف من أعباء زوج ليس أمامه غيرها، كما أن الزوج بتحمله المزيد من الأعباء سيكون أكثر شجاعة ومسؤولية.

تتجه صاحبة الدعوة بدعوتها للزوجات لأنهن برأيها “إحدى عقبات ارتباط الزوج بأخرى، حيث يخشى من رد فعلها العنيف وهدمها للبيت الأسري“.

رانيا يتابعها آلاف على صفحتها بـ فيسبوك وقناتها على يوتيوب، لذلك أحدثت دعوتها المنشورة ردود فعل واسعة، بدأت بالهجوم العنيف وانتهت بتحول كثيرات للترحيب، بل وجاءتها رسائل من زوجات يبدين الاستعداد للخطبة لأزواجهن.

 

* تعرّف ماذا كتبت منظمة الأغذية الفيدرالية الأمريكية بشأن الفراولة المصرية

أثبتت تحاليل طبية وجود بقايا براز بشري وحيوانات نافقة ومواد تستخدم في دفن الموتى في معظم المواد الغذائية التي تصدرها مصر، حيث خرج تقرير وزارة الزراعة الأمريكية اليوم (٣٦٠ صفحة) بشأن الفراولة التي يتم ريها بمياه المجاري والتي تسبب الإصابة بمرض الكبد الوبائي فصيلة “إيه“.

أشار التقرير أيضاً إلى أنه تم إكتشاف أن الخضار المجمدة المستوردة من مصر (الملوخية والسبانخ والبامية والبازلاء والفول الأخضر والخرشوف) يتم غسلها بمياه قذرة مما قد يصيب متناوليها بمرض الكبد الوبائي لإحتوائها علي بقايا مخلفات بشرية، وأشار التقرير الى إجراءات صارمة سوف تتخذها وزارة الزراعة الأمريكية حيال السلع المصرية الواردة الى أمريكا منها منع إستيراد الفراولة او اي منتجات مصرية تم ريها بمياه المجاري ووضع شروط جديدة صارمة بشأن غسيل الخضار المجمدة التي تصل الى أمريكا من مصر ووجوب غسلها بمياه نقية مفلترة ومنع منعاً باتاً إستيراد الجبن وخاصة الرومي والأبيض من مصر التي أثبتت التحليلات على إحتوائها على مادة “الفورمالين” التي تستخدم في حفظ جثث الموتي بالإضافة الي أملاح قذرة يتم إستخراجها من ملاحات بها بقايا حيوانات نافقة.

أضاف التقرير أنه يتم إستخدام الجير الأبيض الذي يستخدم في تركيب البلاط في تبيض الأرز المصري المستورد مما قد يصيب متناوليه بالتسمم والسرطان وأخيراً العصائر (المانجو والجوافة..) التي تحتوي على ألوان ومكسبات طعم محرم إستخدامها دولياً لتسببها في الفشل الكلوي وأمراض الكبد وضغط الدم، لذا يجب توخي الحيطة والحذر عند التفكير في تناول تلك المنتجات الفاسدة لتجنب الأمراض.

السؤال الذي يطرح نفسه، إذاكانت كل تلك الأمراض في المنتجات المصرية التي يتم تصديرها من مصر الي أمريكا والمفترض أنها أعلى جودة من مثيلاتها المحلية بل ويتم الكشف عليها بواسطة السلطات الصحية في مصر قبل السماح بتصديرها، فما بالك بالمنتجات المحلية التي يجري تداولها في السوق المصرية ويتم تصديرها إلى دول الخليج ودوّل اخرى.