الخميس , 14 ديسمبر 2017
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : إساءات السيسي المتكررة للمسلمين تعمد أم زلات لسان؟

أرشيف الوسم : إساءات السيسي المتكررة للمسلمين تعمد أم زلات لسان؟

الإشتراك في الخلاصات

سجن الزقازيق العمومي مقبرة سجون الدلتا لقتل مئات المعتقلين.. الأحد 3 ديسمبر.. وزير خارجية السودان: أي اسثمار أجنبي في مثلث حلايب مخالف للقانون الدولى

انتهاكات صحيةسجن الزقازيق العمومي مقبرة سجون الدلتا لقتل مئات المعتقلين.. الأحد 3 ديسمبر.. وزير خارجية السودان: أي اسثمار أجنبي في مثلث حلايب مخالف للقانون الدولى

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*أمن الانقلاب يواصل جريمة الإخفاء القسري بحق 4 من الغربية

تواصل قوات أمن الانقلاب، جريمة الإخفاء القسري بحق 4 من المواطنين المصريين، من أبناء محافظة الغربية، لمدد متفاوته، وهم:
1.
محمود رشاد، 51 عامًا, (طبيب)، من أبناء المحلة الكبرى، مختفي قسريا منذ اعتقاله في 29 أكتوبر الماضي، متزوج ولديه ابن، يعاني من عدة أمراض منها السكر والقلب، كما أُصيب بجلطة في قدمه، ولا يُعرف حتى الآن مكان احتجازه أو سببه.
2.
رضا دسوقي غانم، 30 عامًا، من أبناء قرية صالحجر – مركز بسيون، صحفي بجريدة فيتو، متزوج ولدية طفل، مختفي قسريًا منذ اعتقاله من مدينة طنطا في 16 أكتوبر 2017، لا ينتمي إلي أي تيار سياسي.
3. 
إبراهيم أبو العزم داوود، 55 عامًا، من أبناء قرية العتوة، مدير مدراس الفردوس الإسلامية الخاصة بقطور – غربية، متزوج ولدية 4 أبناء، ويعاني من عدة أمراض السكر . وجلطة بقدمة اليسرى، مختفي قسريًا منذ اعتقاله من مدينة قطور في 18 نوفمبر الماضي.
4.
محمود أبو اليزيد رضوان، 22 عامًا، من قرية إبشواي، خريج كلية أصول دين جامعة الأزهر، مختفي قسريًا منذ اعتقاله من منزله في 22 نوفمبر الماضي.
والمختفين جميعا من أبناء محافظة الغربية، وقد تقدم ذووهم ببلاغات للجهات المعنية التابعة لسلطات الانقلاب، ولم يتم الرد عليهم حتى الآن مما يزيد تخوفهم عليهم.

*الزقازيق العمومي” مقبرة سجون الدلتا لقتل مئات المعتقلين

أكد حقوقيون أن إدارة سجن الزقازيق العمومي كما لم تسمح لشهيد الزقازيق الشيخ عمر حويلة، الذي شيع قبل يومين، بالاستجابة للتوصيات الطبية التي طالبت بنقله سريعا للمستشفى أو بالإفراج الصحي عنه؛ لإصابته بالكبد، تمارس قتلا ممنهجا بالإهمال الطبي، بحق نحو 5 آلاف معتقل، محشورون موتا في سجن طاقته الاستيعابية 1500 سجينا فقط.

وأوضح الحقوقيون أن عنبر (أ) عبارة عن أربع طوابق، بكل دور ١٢ غرفة بدءا بالأرضي الذي يشبه المقبرة، وأن الغرف ضيقة بمساحة (2*2) محشور بها نحو 12 معتقلا كما لا يوجد حمام بالغرف، ولا يسمح بالخروج للحمامات إلا لساعة واحدة في اليوم، فيضطر المعتقلون لعدم الأكل حتى لا يحتاج للحمام الممنوع.

وأضافوا أن عنبر (ب) به غرف بمساحة (4*5) وبكل واحدة ٤٢ معتقلا، أما عنبر (ج) فتم إخلاؤه ومن به الآن سجناء الجنائي.

واشتكى المعقلون من تردي الوضع الصحي عموما للمعتقلين داخل “العمومي”، مع انتشار بعض الأمراض والمشاكل الجلدية بين المعتقلين بسبب عدم تعرضهم للشمس أو التهوية والمنع التام للتريض، فضلا عن شكواهم من رطوبة الغرف وعدم تهويتها، إضافة الي إزدحام الغرف الذي أدي للكثير من المشاكل الصحية.

وقال أهالي المعتقلين إن إدارة السجن منعت دخول أي أدوية أثناء الزيارة إلا أدوية الأمراض المزمنة وبعد إلحاح المعتقل المريض علي الضابط، كما سجلوا إصابة ذويهم من المعتقلين بهزال وضعف شديد في الجسد وشحوب واصفرار بالوجه.

مع تكرار الشكوى من إصابة المعتقلين بأمراض جلدية ورفض إدارة السجن بإدخال الأدوية لهم.

وأشاروا إلى عدم السماح بدخول الطعام إلا بكميات قليلة تشبه العينات، وتشترط إدار السجن وضعها بأكياس “بلاستيكيةكما يتم تمرير الطعام على مصادر إشعاع بدعوى الكشف على مواد صلبة داخله أو رسائل، مما يتسبب في إصابة المعتقلين بالسرطانات.

أحمد عاطف
التعنت الأمني اتخذ له رمزا يتمثل في رئيس مباحث السجن أحمد عاطف، الذي يعتبر من اكبر أسباب إزعاج المعتقلين وذويهم، ويصر “وزير” داخلية الإنقلاب على وجوده في عقرب الزقازيق العمومي لممارسة شتى أنواع الانتهاكات الجسدية والنفسية في حق المعتقلين وذويهم.

وفي الوقت الذي يجرد فيه أحمد هعاطف المعتقلين من ملابسهم ويتعرض لالتعرض لهم ولذويهم بألفاظ سيئة للغاية، فضلا عن تعذيبهم بشكل مبرح.

مؤكدين أن ذلك يتم بإشراف مباشر من رئيس مباحث سجن الزقازيق العمومي الرائد “أحمد عاطف”، الذي سبق الشكوى منه عشرات المرات.

هذا في الوقت الذي نبَّه فيه حقوقيون إلى أن الشكوى من مجرم الحرب أحمد عاطف تُزيد مجدي عبد الغفار، وزير داخلية الانقلاب، إصرارًا بالإبقاء عليه لعدم تطبيق القانون ولائحة السجون، بما في ذلك تعذيب المعتقلين، واضهادهم وابتزازهم ماديًا لتخفيف الحالة المذرية إلى حالة قاسية، مستغلا عدم مساءلته على ممارسته شتى أنواع الانتهاكات الجسدية والنفسية في حق المعتقلين داخل السجن.

أشكال الانتهاكات وعن وضع الزيارة، قال الأهالي إن الزيارة تتم من خلف أسلاك، مع وجود إضاءة ضعيفة للغاية لا تُمكنهم من رؤية ذويهم المعتقلين، وتم منعهم من السلام عليهم بنهاية الزيارة كما كان يحدث من قبل.

وأضاف أهم بالسب بأقذع الألفاظ، يستقبل الأهالي بالتفنن في إذلال المعتقلين أمامهم وسبهم أيضا بما أفاض عليه شيطانيه، وإتلاف طعامهم.

 

*نيابة الانقلاب بالإسكندرية تجدد حبس الشيخ “جبريل

جددت نيابة الانقلاب بمنطقة الرمل ثان بالإسكندرية، حبس الداعية حسني جبريل، والبالغ من العمر 80 عاما، لمدة ١٥ يوما، في الهزلية رقم 5820 لسنة 2017 إداري رمل ثان.

ويعد “جبريل” من الرموز التاريخية لجماعة الإخوان المسلمين بالإسكندرية، واعتقلته مليشيات الانقلاب يوم ٥ أغسطس 2017.

هذا ويقبع في سجون الانقلاب المئات من المعتقلين السياسيين كبار السن في ظروف سيئة للغاية، رغم حاجتهم لرعاية خاصة تناسب مع كبر سنهم؛ الأمر الذي تسبب في وفاة العديد منهم خلال السنوات الماضية

 

*الشيخ كشك يحذر من «سد إثيوبيا» منذ “30 سنة

تداول نشطاء على المواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للشيخ عبدالحميد كشك، خطيب العلماء والدعاة، يحذر في إحدى خطبه التي ألقيت منتصف ثمانينيات القرن الماضي، من توجهات حكومة الحبشة “إثيوبيا” نحو إقامة سد عملاق على النيل الأزرق وتهديد مصر بمنع المياه عنها.

وفي المقطع الذي لا يتجاوز دقيقتين ونصف، يقول الشيخ الجليل: «ومصر الآن تمر بمرحلة عصيبة، والحبشة تهددنا بمنع مياه النيل، الروس في الحبشة يحاولون أن يقيموا سدا على بحر “تان” وعلى النيل الأزرق، الذي يستمد منه نيلنا ماءه بنسبة 85%”».

ويدعو الشيخ الجليل الأمة العربية أن تستيقظ لما يدور حولها، مضيفا «يجب أن نعلم أن حدودنا الغربية مهددة وحدودنا الشرقية في سيناء مهددة وحدودنا الجنوبية على السودان والحبشة مهددة».

ويتابع الشيخ في خطبته: «إن لم نتذأب فسوف تأكلنا الذئاب»، مضيفا: «حتى مياه النيل سيقيمون عليها سدودا منيعة»، معتبرا ذلك حربا على الإسلام بإضعاف المسلمين.

 

*وزير خارجية السودان: أي اسثمار أجنبي في مثلث حلايب مخالف للقانون الدولى

حذر وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور من أي اسثمار أجنبي في مثلث حلايب، معتبرا إياه مخالفا للقانون الدولي، مشيرا إلى أن بلاده ستلجأ للتحكيم الدولي في حال لم تصل لاتفاق بشأن المنطقة.

ونقلت قناة الجزيرة عن الوزير السوداني قوله إن “الاتفاقية المصرية-السعودية تمس حدودنا المائية بما فيها حلايب، مشيرا إلى أن بلاده ستلجأ إلى التحكيم الدولي إذا لم تصل لاتفاق مع السعودية بشأن اتفاقية عام 1974 الحدودية.

وأضاف غندوا أن “أي استثمار أجنبي في مثلث حلايب مخالف للقانون الدولي”، مطالبا مصر بألا تفقد السودان نتيجة محاولاتها وضع يدها على حلايب.

وتسبب تنازل قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية منذ عدة أشهر في تجديد السودان مطالبتها بما تسمية “أحقتيها في حلايب وشلاتين”، الأمر الذي تسبب في توتر العلاقة بين البلدين

 

*إساءات السيسي المتكررة للمسلمين تعمد أم زلات لسان؟

خلال الاحتفالية التي أقامتها وزارة الأوقاف المصرية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الأسبوع الماضي، كرر قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي هجومه على المسلمين واتهمهم بتصدير الخوف والفزع لباقي سكان العالم بسبب أفكارهم و”ممارساتهم الإرهابية“.

ومنذ ظهوره على الساحة السياسية في مصر قبل أربع سنوات، اعتاد السيسي خلال أكثر من مناسبة دينية على الإدلاء بتصريحات اعتبرها الكثيرون إساءة لجموع المسلمين في العالم واتهامهم بأنهم “إرهابيون ورجعيون“.
فهل يتعمد السيسي إهانة المسلمين في خطاباته وتحويلهم من ضحايا إلى مجرمين، أم أن تصريحاته المسيئة المتكررة سببها زلات اللسان التي يقع فيها السيسي عند ارتجاله في خطاباته، حتى أصبحت هذه الزلات من أبرز سماته الشخصية، بحسب مراقبين.
العالم خائف من المسلمين
وفي احتفالية المولد النبوي، قال السيسي متحدثا عن الإرهاب الإسلامي إن صورة المسلمين في العالم كله لم تعد جيدة بسبب الأفكار الشيطانية والدخيلة على الإسلام”، مؤكدا أن “العالم كله أصبح خائفا ومفزوعا من المسلمين”، على حد قوله.
وتابع: “أنا لا أتحدث هكذا حتى أشوه أو أهاجم الدين ولا أريد أن أسيء للإسلام، لكن ألا ترون أن التشويه الحقيقي حدث بالفعل؟”، مضيفا أنه “بغض النظر عمن يقف وراء هذا الإرهاب أو يدعمه إن المسلمين في العالم يتم استخدامهم كأدوات لتشويه الدين وهدم الدول“.
سوابق عديدة
وليست هذه المرة الأولى التي يتهم فيها السيسي المسلمين والدين الإسلامي بأنه وراء انتشار الإرهاب والدمار والمشكلات التي يعاني منها العالم، حيث سبق خلال السنوات الأربع الماضية أن أدلى بالعديد من التصريحات السابقة التي تحدث فيها عن الإرهاب الإسلامي في إطار دعوته لتطوير الخطاب الديني.
ففي كلمته خلال احتفالية الحكومة بالمولد النبوي العام الماضي قال السيسي إنه “ليس معقولا أن يكون الفكر الذي نقدسه على مئات السنين يدفع الأمة بكاملها للقلق والخطر والقتل والتدمير في الدنيا كلها”، مضيفا أنه “لا يمكن أن يَقتل 1.6 مليار إنسان، في إشارة إلى المسلمين، الدنيا كلَّها التي يعيش فيها سبعة مليارات حتى يتمكنوا هم من العيش“.
وفي خطاب آخر بمناسبة الاحتفال بليلة القدر، طالب المصريين بإعادة التفكير في اعتناقهم الإسلام، قائلا: “لقد مكثت 5 سنوات أقرأ وأبحث للتأكد من حسن اختياري لديني وأجدد اختياري للإسلام”!، مشيرا إلى أن هذا التردد كان سببه الخلاف الذي وقع في القرون الأولى للإسلام بين السنة والشيعة وتحولهما إلى مذهبين بينهما نزاع شديد.
وفي عام 2015 قال إن الملحدين اتجهوا إلى هذا الطريق لأنهم لم يتحملوا الإساءة والظلم الذي  تعرضوا له في الإسلام، مؤكدا أنهم ما زالوا مسلمين وأنه ليس قلقا من تزايد ظاهرة الإلحاد بين الشباب المصري.
الارتجال هو السبب
الباحث السياسي عمرو هاشم ربيع قال إن ما يقوله السيسي عادة عن المسلمين يحتاج إلى إعادة صياغة لأن الفريق الذي يكتب له خطاباته يعاني من ضعف شديد.
وأضاف ربيع،  أن السيسي يقع في كثير من الأخطاء وزلات اللسان أثناء خطاباته، كان آخرها عندما تحدث بعد حادث مسجد الروضة وذكر مصطلح “القوة الغاشمة” وهو ما كان له صدى واسع وانتقادات بين المعارضين لأنه من المستغرب أن يستخدم رئيس دولة هذا المصطلح الغريب، أو عندما يقول للمصريين لا تسمعوا كلام أحد غيري.
وأكد أن مشكلة السيسي الأبرز في خطاباته أنه يعتمد دائما على الارتجال وهو ما يورطه في مشكلات كثيرة، ومن الممكن أن تكون نيته سليمة في جزء من خطاباته لكن تؤخذ عليه أشياء نتيجة عدم تحضيره الجيد للموضوع الذي يتناوله قبل خطاباته.

 

*البحوث الزراعية” تحذر من حظر زراعة الأرز

حذر الدكتور سعد شبل، رئيس قسم بحوث الأرز بمركز البحوث الزراعية، من حظر زراعة محصول الأرز في مصر، بذريعة استهلاكه كميات كبيرة من المياه.

وقال شبل، في تصريحات صحفية، إن “مصر تصنف عالميا بأنها الأعلى إنتاجا من وحدة المساحة والمياه فى العالم، ويعد النوع المصرى هو الأجود ولا ينافسه فى الأسواق العالمية إلا أرز كاليفورنيا، مشيرا إلى أن استهلاك محصول الأرز سنويا من المياه لا يزيد على 6 مليارات متر مكعب من جملة حصة مصر من مياه النيل البالغة 55.5 مليار متر مكعب، 50% منها مياه صرف زراعى على مياه نيلى.

وأشار شبل إلى أنه فى حال حظر الأرز لن نتمكن من العودة مرة أخرى لتحقيق الاكتفاء الذاتى قبل مرور عشر سنوات حتى تعود كفاءة التربة مرة أخرى، وسوف تكون هناك مأساة، لافتا إلى أنه من الخطورة اتخاذ قرار منفرد بحظر زراعته دون مشاركة متخصصين.

 

*هكذا تآمر أمن الدولة المصري على مرسي في أحداث ” الاتحادية

بثت قناة “مكملين” الفضائية، مساءالأحد، تسريب صوتي حصلت عليه من داخل مقر جهاز الأمن الوطني “أمن الدولة” في مصر سابقا، والذي كشفت من خلاله المؤامرة التي حيكت ضد الرئيس محمد مرسي في “أحداث قصر الاتحادية
التسريب الصوتي هو لشهادة الضابط المقدم عمرو مصطفى وشهادة إثباته ضد الرئيس محمد مرسي في قضية أحداث قصر الاتحادية.
وفيما يلي التسريب الصوتي.
–       
لأ أنا عندي يوم السبت
–       
قاعد في أمان الله امبارح
–       
إيه
–       
آه.. رايح المحكمة
–       
شاهد.. شاهد الإثبات
–       
شاهد الإثبات.. قاعد بتفرج على التلفزيون إمبارح
–       
ووو ولقيت مراسل البتاع ع ع على الاتحادية
–       
على أحداث الاتحادية في المحكمة يعني
–       
أنا قاعد بتكلم في التليفون ووو والتلفزيون شغال كده
–       
لقيت لك بيقول المقدم عمرو مصطفى في الأمن الوطني
–       
رحت قايل للي بكلمه استنى أعرف خليك معايا
–       
اسمع إيه اللي بيتقال ده
–       
لقيت إن أنا مطلوب في الشهادة بتاعة يوم السبت كشاهد الإثبات
–       
طبعا ده آخر حاجة
–       
وأنا رايح شاهد الإثبات على الإيه
–       
على الموضوع بقى والتكليفات والتنظيم والليلة والفيلم والحدوتة كلها
–       
أنا لقيت لك المراسل بيغطي
–       
فقال لك الجلسة اتأجلت ليوم 19
–       
لطلب شهود الإثبات
–       
المقدم عمرو مصطفى في الأمن الوطني
–       
واللواء علاء سليم في الأمن العام
–       
كشهود إثبات والجلسة سرية والجلسة …….
–       
وهتبقى فيلم ابن …….
–       
والواحد قاعد بقى إيه عمَّال
–       
لأن أنت لو قريت المحضر وشوفت اللي مكتوب
–       
هتقول إيه اللي أنت عامله ده
–       
بعت جبت من النيابة محضر التحريات بتاعي اللي في النيابة
–       
ماشي
–       
ده هيفضل معانا لأن ده هبقى خلاص في التاريخ بقى
–       
واخد بالك أنت
–       
في مرة هبقى أوريهولك وتقرأ
–       
وقولي إيه ده
–       
إيه اللي أنتو عملتوه ده.. بس
–       
لأ.. مفيش جلسة معلنة
–       
هي أنت والمحامين والمتهمين
–       
أنت والمحامين والمتهمين في المحكمة بس
–       
المحامين قاعدين والمتهمين قاعدين
–       
والمحامين تقعد تسألك وتقعد تعصر فيك وأنت تتكلم وكده يعني
–       
لأ.. يعني ما هو أصل أنت الحوادث التقيلة اللي هي إيه؟
–       
وادي النطرون والتخابر.. ودي
–       
دي هي الحوادث التقيلة أتقل حوادث
–       
فواحد راح بتاعة الللـ التخابر
–       
ماشي
–       
أحداث النطرون مااااا لسة ما اطلبش
–       
ولا بتاع الاتحادية
–       
لأ.. هي مينفعش ساعتها.. ليه؟
–       
أصل الواقعة إن أنا الأحداث دي لما حصلت
–       
حصلت في 12/ 2012
–       
اطلب مننا محضر تحريات
–       
ده أيام مرسي
–       
عملت أنا محضر التحريات في 2/2013
–       
منا بقلك أنا عملت محضرين
–       
في هناك محضرين تحريات
–       
محضر نقل من التلفزيون ده أيام مرسي
–       
واخد بالك.. اللي هو أنا مش قايل أي حاجة
–       
قايل سرد الأحداث زي ما الناس كلها شافتها في التلفزيون
–       
ده في شهر 2/2013 أيام حكم مرسي
–       
بعد حكم مرسي في شهر 7
–       
جه قرار نيابة بقى إيه قلي كده دور واللي واللي والكلام زي ده
–       
ماشي.. فعملته في شهر 7
–       
بس فالجديد أنا هيبقى ردي عليه إن مفيش
–       
المصادر مكانتش متعاونة في الفترة بتاعة حكم الإخوان
–       
لأ لأ .. أنت في فترة حكم مرسي مكانش فيه مصادر
–       
طيب أنا كنت كاتب في المحضر بتاع النيابة ذات نفسه
–       
قالك إيه أنت أنت لوحدك اللي قايم بالكلام ده
–       
قلت له لأ ده مجموعة فريق عمل لللـ
–       
أكيد بس أنا هبعتها هبعت أجيب محضر الللـ
–       
محضر تحريات النيابة دلوقتي هبعت أجيبه
–       
أشوف الدنيا فيها إيه
–       
قام قالولي إحنا مش عارفين نقلك إيه
–       
وبعدين بتاع الأمن العام أخد اللي أنا كاتبه وأخد منه
–       
هو معندوش معلومة يكتبها
–       
أنا مش حكيت لك تفاصيل التفاصيل كانت ساعتها عاملة إزاي؟
–       
محضري أنا اللي أنا عامله معايا
–       
والمحضر اللي اتسألت فيه في التحقيقات هناك
–       
بعت جبته من النيابة
–       
هيطلعوا دين أمي.. وأنا هطلع دين أبوهم
–       
عايز أضربلهم قرصين ترامادول
–       
علشان أبقى هادي معاهم
–       
ويستفزوني وأستفزهم.. وكده يعني
–       
الكلام ده مفيش
–       
القاضي بيمنع كل الكاميرات ويقفل كل الكاميرات وكل الليلة
–       
والإضاءة تتتتـ تهبط والليلة وخلاص
–       
الجلسة السرية بتبقى كده
–       
وبتبقى أنت والمحامين بس
–       
مفيش لا صحفيين ولا إعلام ولا أي حاجة
–       
دي شهادة إثبات اللي هي خلاص بعديها
–       
تقوم الللـ .. خلاص خلصت بقى
–       
يبقى مراجعة ونطس أحكام
–       
يا رشاد كان بياخد البيانات من الكارنيه يا حبيبي
–       
ويمكن في النيابة يقلك الكارنيه
–       
أيوة يعني ممكن في الجلسة بالكارنيه يقلك وريني
–       
حلو.. أنت اسمك إيه في الكارنيه بالكامل؟
–       
عمرو مصطفى حسين حسني ياسين
–       
ومكتوب كده في الكارنيه ومكتوب كده في البطاقة
–       
عمرو حسين .. عمرو حسين .. دور بقى على عمرو حسين بقى
–       
أنت بقى تغير وتعمل العكس بقى دلوقتي
–       
هتاخد معاك معاك فترة
–       
عمرو ياسين
–       
يعني تغير فوق في الكمبيوتر تخليه عمرو ياسين
–       
وأنت يا عمرو في حاجات أنت جبتها منين؟
–       
أنا الحقيقي
–       
آه
–       
دماغي
–       
حقيقي
–       
آه
–       
دماغي
–       
كل اللي أنا عامله أنا اللي عامل السيناريو بتاع الفيلم ده
–        …
أحمد عز قالهم لي
–       
إن العيال كانوا بيعملوا بالليل دول
–       
كانوا بيحددوا العيال وكانوا بيمسكوهم ويضربوهم
–       
النشطاء اللي هم في اللللـ البتاع
–       
فاهمني.. فلما رحت لأحمد عز
–       
فلما رحت للللـ… قلت له يا باشا بعد إذن حضرتك
–       
أنت لما بتيجي تعمل محضر إيه اللي كان بيحصل في موقف زي ده
–       
مش هيحصل فيه اجتماع للقيادات بتاع مكتب الإرشاد والكلام ده
–       
قالي آه
–       
قلا له طيب ما خلاص ما ده حصل
–       
فلما نوى قام قايل لي إيه؟
–       
قالي بس إحنا معندناش دليل بالكلام ده
–       
قلت له الدليل إن ده حصل .. إن ده وقع حصل
–       
إيه اللي فيه..
–       
سبحانك يا رب لما كتبت كل الكلام ده
–       
رحت لقيت قائد الحرس الجمهوري قايله.. قايله
–       
بأسعد الشيخة بالليلة.. بالتربت تو بالتربت تي
–       
يعني المعلومات عنده
–       
بالأحداث اللي هو شافها
–       
ما هو جوة.. جوة القصر
–       
آه
–       
بعبد العاطي بأسعد الشيخة.. بمش عارف إيه
–       
قال لي.. أنا لقيت حتى مزودلي في الكلام
–       
قلت له أنا مقلتش الكلام ده
–       
قالي متقلقش
–       
الحرس الجمهوري قايل نفس الكلام اللي أنت بتقوله
–       
أنا بببـ بأكد كلامك متقلقش
–       
قلت له ماشي خلاص مادام أنت شايف كده
–       
يعني في أسماء مش موجودة هو زودها لك
–       
مش أسماء مش أسماء
–       
هو مزودش أسماء هو الأسماء اللي أنا قايلها
–       
هو زود في الأحداث
–       
يعني فاهم أنت
–       
آه آه
–       
يعني قالك وعمل كذا.. فاهمني
–       
قال الكلام ده كان هو اللي مكتوب
–       
النتيجة إن الواقع ده حقيقي
–       
واقع حقيقي
–       
بس بالمخ وبخبرة الناس بتاعة الإخوان من اجتماعات مكتب الإرشاد والكلام زي ده
–       
مين الناس اللي حضرت
–       
فلان وفلان وفلان
–       
طيب مين كان مسئول كذا
–       
فلان وفلان
–       
فعلاً.. صفوت حجازي والبلتاجي
–       
فاهمني .. دول مسئولين
–       
أيمن هدهد ما هو كان مسئول الأمن في البتاع.. ومتشال
–       
وقائد الحرس الجمهوري قالك أيمن هدهد كان موجود وكان واقف برة
–       
وكان هو اللي بياخد العيال ويستلمها
–       
أنا كاتب الكلام ده.. وبقلك سبحانك يا رب
–       
يعني والله يا رشاد زي ما بحكي لك كده
–       
ده أنا قعدت معاهم أحاول أفهمهم وأقنعهم
–        ….
ده جبته منين؟
–       
الله يرحمه محمد مبروك الله يرحمه قالي اكتب ده
–       
كل تقسيمة والاجتماعات بتاع هيئة مكتب الإرشاد اللي بيناقشوا المعلنة دي
–       
هو حد عارف حاجة ساعتها
–       
هو حد عارف حاجة ساعتها
–       
فاهم
–       
لا يا عم هو الموضوع مش مستاهل كل القلق ده
–       
والله ما فيها أي حاجة
–       
يا أخي أنا مش عامل حساب .. أنا مش حاطط في حساباتي أي قلق من ده
–       
حتى معايا رئيس المجموعة بيقلي يعني تبقى رايح مغير شكلك شوية
–       
شنب.. دقن.. كاسكيتة.. بتاع
–       
قلت له يا باشا ولا الكلام ده كله ولا أعمل عمري الكلام ده
–       
فالمهم أنا بس.. أنا إيه
–       
كان كل تخوفي إن أمك أمك لو عرفت مش عايز أقلك
–       
دي لما بتاع الكهربا.. علشان عداد الكهربا مانمتش
–       
هههههههههههههههههههههه
–       
واخد بالك أنت