الإثنين , 21 أكتوبر 2019
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : قاضي (صفحة 2)

أرشيف الوسم : قاضي

الإشتراك في الخلاصات

تمديد مشاركة جيش الانقلاب في مهمات قتالية باليمن.. الخميس 14 يناير. . الانقلاب يعيش في مستنقع الفساد

الانقلاب يعيش في مستنقع الفساد يحول مصر خرابة

الانقلاب يعيش في مستنقع الفساد يحول مصر خرابة

تمديد مشاركة جيش الانقلاب في مهمات قتالية باليمن.. الخميس 14 يناير. . الانقلاب يعيش في مستنقع الفساد

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*السيسي يختتم استعداداته الأمنية لذكرى ثورة 25 يناير

اختتم النظام الحاكم في مصر استعداداته لأحداث الذكرى الخامسة لثورة 25 يناير/ كانون الثاني 2011 باجتماع لمجلس الدفاع الوطني برئاسة رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، وحضور رئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب ووزراء الدفاع والداخلية والمالية، وقادة الأفرع الرئيسية بالقوات المسلحة، ومديري الاستخبارات العامة والحربية.

وقالت مصادر حكومية مطلعة إن الاجتماع ناقش الاستعدادات الأمنية لدعوات التظاهر في ذكرى الثورة، وكيفية التصدي لأعمال العنف والإرهاب المفاجئة التي ضربت العاصمة القاهرة خلال الأسبوع المنصرم، وأودت بحياة ضابط وفرد شرطة، والتي تتوقع الدائرة الاستخبارية المحيطة بالسيسي زيادة وتيرتها خلال الأيام القادمة وصولاً إلى يوم الاحتفال بذكرى الثورة.

وأضافت المصادر أن هناك إصراراً رسمياً على التصدي بحسم لدعوات التظاهر والتجمهر، عدا التظاهرات الاحتفالية قصيرة المدة التي سينظمها بعض المحافظين بالتعاون مع الأحزاب الممثلة في مجلس النواب لإحياء ذكرى الثورة، وذلك لقطع الطريق على المعارضين للتواجد في الميادين الرئيسية بالمدن الكبرى.

وناقش اجتماع مجلس الدفاع أيضاً الأوضاع العسكرية في سيناء وتطورات مواجهة تنظيم “ولاية سيناء”، وأقر استمرار العمل في تحويل المنطقة المتاخمة للحدود بين مصر وقطاع غزة إلى مزارع سمكية، بالإضافة إلى البدء في إنشاء مجمعات عمرانية جديدة بديلة للأماكن التي تم تهجير الأهالي منها.

وأعلنت الرئاسة المصرية أن مجلس الدفاع وافق على تمديد مشاركة العناصر اللازمة من الجيش المصري في مهمة قتالية خارج الحدود، في منطقتي الخليج العربي واليمن، عاماً إضافياً، أو لحين انتهاء مهمة هذه القوات.

ويعتبر هذا القرار هو الأول من نوعه من حيث المدى الزمني، حيث سبق وأقر المجلس مشاركة الجيش في عملية “عاصفة الحزم” لمدة 3 أشهر، ثم لمدة 6 أشهر، فهي المرة الأولى التي يتم فيها التمديد بواقع عام كامل.

ومن المقرر أن تعرض هذه الموافقة على مجلس النواب المنعقد حديثاً ليوافق بأغلبية الثلثين على إرسال القوات المصرية إلى منطقة باب المندب بالبحر الأحمر للتنسيق مع القوات السعودية في الحرب القائمة باليمن.

ومنح مجلس الدفاع الوطني لرئاسة أركان القوات المسلحة التي يتولاها الفريق محمود حجازي صهر السيسي، الضوء الأخضر لإرسال ما يلزم العمليات من قوات بحرية أو جوية أو برية، بدون قيود، وذلك تنفيذاً للاتفاقيات القائمة مع المملكة العربية السعودية.

 

 

*قتل المعتقل “أحمد خلف” بالإهمال المتعمد في “عتاقة

توفى اليوم الشاب أحمد خلف المعتقل في سجن “عتاقة” بالسويس، نتيجة القتل الطبي المتعمد، ختامًا لرحلة اعتقال دامت عامين بواسطة سلطات الانقلاب العسكري.
وأكدت مصادر مقربة من الشهيد أنه تعرض للإهمال الطبي المتواصل منذ عام ونصف داخل سجون الانقلاب، ثم تعرض لوعكة صحية شديدة منذ ثلاثة أيام، واضطرت إدارة السجن لنقله إلى العناية المركزة بمستشفى السويس العام، لكن لم تفلح محاولات إنقاذه وتوفي ظهر اليوم داخل المستشفى.
وقالت المصادر إن إدارة السجن تركته ينزف  لفترة طويلة، دون أي اهتمام مما أدى إلى تأخر حالته الصحية وتدهورها مما دفع سلطات أمن الانقلاب إلى سرعة نقله للمستشفى قبل وفاته، إلا أن روحه فارقت الحياة.
ومنذ الانقلاب العسكري في الـ3 من يوليو 2013، يتعرض المئات من المعتقلين للموت داخل السجون وأقسام الشرطة نتيجة التعذيب والإهمال الطبي.

 

*رئيس «برلمانية النور»: مجلس النواب يستدعي «جنينة» الأسبوع المقبل

قال النائب أحمد خليل خير الله رئيس الهيئة البرلمانية لحزب النور، إن مجلس النواب يضع في صدارة أولوياته، الانتهاء من إقرار القرارات بقوانين الصادرة من رئيس الجمهورية في غيبة البرلمان، متوقعا الفراغ منها خلال يومي الأحد والإثنين المقبلين.

وأضاف في تصريحات لمحرري البرلمان مساء الخميس، على هامش لقاءه ضمن رؤساء الهيئات البرلمانية برئيس المجلس، أن البرلمان سيشكل لجنة خاصة لمناقشة تقرير لجنة تقصي الحقائق المشكلة من رئاسة الجمهورية بشأن تكلفة الفساد في الدولة.

ورجح «خليل» احتمال استماع البرلمان لشهادة رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات المستشار هشام جنينة بشأن القضية ذاتها الاثنين أو الثلاثاء المقبل، على أن يستمع المجلس أيضا لأعضاء لجنة تقصي الحقائق المشكلة من الرئاسة.

وزاد «خير الله» أن لقاء رؤساء الهيئات البرلمانية، الذي ما زال منعقدا بمقر المجلس، تطرق إلى قضية عودة بث الجلسات العامة للمجلس على الهواء مباشرة، وأفاد بأن البث سيعود بعد خمسة عشر يوما.

وتابع أن اللقاء ناقش أيضا تشكيل لجنة من المجلس لتعديل اللائحة الداخلية، الأسبوع المقبل، فضلا عن وضع آلية محددة لكلمات نواب المجلس تحت القبة.

 

 

*فتح تحقيق ببلاغ يتهم «قاضي الإعدامات» بتزوير الانتخابات

أحال النائب العام نبيل صادق، أمس الأربعاء، البلاغ الُمقدم من المحامي والناشط الحقوقي صالح حسب الله، والذي يتهم فيه المستشار محمد ناجي شحاتة رئيس الدائرة 5 جنايات الجيزة، “دائرة الإرهاب”، والملّقب بـ “قاضي الإعدامات”، بالتلاعب بنتيجة الانتخابات، إلى اللجنة العليا للانتخابات.

وهو أول اتهام من نوعه ­يخص القضاة المشرفين على انتخابات برلمان 2015، يُحال إلى اللجنة العليا للانتخابات البرلمانية بمحكمة ا­ستئناف القاهرة، للفحص وا­لتحقيق واتخاذ اللازم حيال الوقائع المذكو­رة.

وكان مقدم البلاغ قد ذكر أن القاضي المشكو في حقه كان رئيس الدائرة الحادية عشرة بمحافظة الجيزة “دائرة العجوزة”، بالانتخابات البرلمانية، قام بإعلان نتائج مغايرة للنتائج التي أعلنتها اللجنة العليا للانتخابات البرلمانية في 21 كانون الأول الماضي، وهو ما يشير إلى وجود عملية تلاعب قد حدثت.
وأوضح حسب الله، أن شحاتة أعلن أن عدد الناخبين ­الذين أدلوا بأصواتهم 81 ألفاً و556 صوتاً، وأن الأصوات الباطلة 5 آلاف و647 صوتاً، والأصو­ات الصحيحة 75 ألفاً 909 أصوات، بينما أعلنت ­اللجنة أن عدد من أدلوا بأصواتهم 82 ألفاً و­990 صوتاً، والأصوات الصحيحة 77 ألفاً و288 صوتاً، والأصوات الباطلة 5 آلاف و702 صوت.

وأشار المحامي إلى أنّ “شحاتة أعلن نتيجة المرشحين ومن بينهم عبدالرحيم علي، والذي أعلن حصوله على 45 ألفاً و49­ صوتاً، بينما أعلنت اللجنة حصوله على 45 ألفاً و949 صوتاً، كما أعلن حصول المرشح أحمد مرتضى منصور على 24 ألفاً و207 أصوات، بينما أعلنت اللجنة­ حصوله على 24 ألفاً و692 صوتاً.

ولفت إلى أن رئيس اللجنة أعلن أن الإعادة فى ­هذه الدائرة ستكون بين 4 مرشحين، وهم عبدالرحيم علي، وأحمد مرتضى منصور، وعمرو الشوبكي، وسيد جوهر، بينما أعلنت اللجنة العليا للانتخابات فى المؤتمر فوز علي، والإعادة على مقعدين فقط بين منصور والشوبكي، وخروج جوهر م­ن المنافسة.
وأوضح البلاغ أن هناك معلومات تتردد حول ­تزوير 25 ألف بطاقة تصويت لصالح المرشح عبد الرحيم علي تمت فى نهاية اليوم الأول للتصويت، حيث تم تسويد 25 ألف بطاقة اقتراع، في ليل أول

يوم للتصويت، بعدما فُتحت ­صناديق عدّة ليلاً قبل بدء أعمال اليوم الثاني، على حد قوله.
وذكر البلاغ أن المشكو في حقه منع مندوبي وسائل الإعلام من حضور عملية فرز الصناديق الانتخابية، واكتفى فقط بحضورهم لحظة إعلان النتيجة، وهو ما يفقد الأمر الشفافية ­المطلوبة للفرز والتي أقرتها اللجنة العليا للانتخابات، مؤكّداً أن القاضي المقدم ضده بلاغ ضمن 22 قاضياً اتُهموا بتزوير الانتخابات البرلمانية سابقًا، حيث اتُهم وقتها بتزوير دائرة­ الزرقا، بمحافظة دمياط في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك، وهو البلاغ المقدم من علي­ طه، المحامي، ومدير مركز عقل للقانون والحر­يات وحقوق الإنسان، وراجية عمران، الناشطة ­الحقوقية، مشيراً إلى أنه لم يُحقَّق فيه.

وطالب مقدم البلاغ بالتحقيق العاجل في الواقعة، ورفع الحصانة عن المشكو في حقه والتحقيق معه وسماع أقواله في الوقائع المذكو­رة، وسماع عدد من شهود العيان، ومندوبي االصحف ووسائل الإعلام، وعدد من الشهود على الوقائع المتضمنة في البلاغ.

 

 

*البورصة تنهار وتخسر 17 مليار جنيه في تعاملات اليوم

تعرضت البورصة المصرية لخسائر فادحة خلال تعاملات اليوم الخميس، آخر جلسات الأسبوع، ليخسر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة نحو 17.72 مليار جنيه، ليصل إلى مستوى قياسى عند 384.03 مليار جنيه، مقابل مستوى 401.75 مليار جنيه فى بداية الجلسة.
وغلب على تعاملات المستثمرين المِصْريين الشراء فى حين مالت تعاملات العرب والأجانب نحو البيع، واضطرت إدارة البورصة إلى إيقاف التداول بالسوق قبل نهاية الجلسة بدقائق بسبب تجاوزها التراجع المسموح خصوصا فى المؤشر واسع النطاق إيجى إكس 100 عند 5%.
وتراجع مؤشر البورصة الرئيسى “إيجى إكس 30″ بنسبة 5.6%، وتراجع مؤشر “إيجى إكس 50″ بنسبة 6.8%، وتراجع مؤشر “إيجى إكس 20″ بنسبة 5.9%، كما تراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “إيجى إكس 70″ بنسبة 6.1%، وتراجع مؤشر “إيجى إكس 100″ الأوسع نطاقا بنسبة 5.02%.
يأتي التراجع الرهيب رغم الآمال التي راودت قادة الانقلاب بأن البورصة ستكون في أقصى ارتفاعاتها بسبب انعقاد “برلمان الدم“.

 

*قطع المياه عن “المحلة” 3 أيام بدءا من الغد

أعلن اللواء ناصر طه رئيس مركز ومدينة المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، عن قطع المياه عن مركز ومدينة المحلة؛ بداية من صباح غدٍ الجمعة وحتى يوم 17 يناير الجارى، ثم يعاد انقطاعها من 22 يناير حتى 27 يناير، وذلك لإجراء أعمال التطهير للنيل والصيانة لمحطات المياه.

وأشار رئيس مركز ومدينة المحلة الكبرى، فى تصريحات له، إلى أن مركز ومدينة المحلة تلقى إخطارًا من منطقة رى بشبيش بإجراء أعمال الصيانة بمحطات المياه وتطهير النيل وانخفاض منسوب المياه، بداية من غدٍ الجمعة.

وأوضحت شركة مياه الشرب والصرف الصحى فرع المحلة الكبرى أنه يجب على المواطنين تدبير احتياجاتهم من المياه بداية من غدٍ الجمعة وحتى يوم 27 يناير القادم، وتم إخطار المستشفيات والمصانع والجهات الحكومية والمخابز لتدبير احتياجاتها، من المياه خلال هذه الفترة.

 

 

*مجلس الدفاع الوطني بقيادة “قائد الانقلاب”يمدد مشاركة الجيش في مهمة قتالية باليمن

وافق مجلس الدفاع الوطني برئاسة “قائد الانقلاب العسكري” عبدالفتاح السيسي على تمديد مشاركة العناصر اللازمة من القوات المسلحة المصرية في مهمة قتالية خارج الحدود في منطقة الخليج العربي والبحر الأحمر وباب المندب، لمدة عام إضافي أو لحين انتهاء مهمتها القتالية أيهما أقرب، إعمالًا لنص المادة 152 من دستور الانقلاب .

 

*أسرة بديع: نخشي تدهور صحته بعد مغادرته المستشفي

أعربت أسرة مرشد جماعة الإخوان المسلمين في مصر محمد بديع”، مساء اليوم الأربعاء، عن قلقها من تدهور صحة المرشد، بعد نقله لمحبسه بسجن العقرب بعد يوم واحد من إجرائه عملية جراحية في البطن.
جاء ذلك في تصريحات أدلي بها “عبد المنعم عبد المقصود”، رئيس هيئة الدفاع عن، بديع، بعد لقائه أسرته مساء اليوم .
ونقلا عن المحامي ذكرت الأسرة أن “بديع (72 عامًا)، عاد لمحبسه بسجن العقرب(جنوبي القاهرة)، اليوم، بعد يوم واحد من إجرائه عملية جراحية في مستشفي القصر العيني الحكومي (بالقاهرة)، دون استكمال الرعاية الطبية، معربة عن خشيتها من تدهور حالته الصحية، لاسيما مع سنه الكبير.
والتقت الأسرة بديع، بعدما أن سمحت لها الأجهزة الأمنية بزيارته في المستشفي بصعوبة بعد مداولات مع الجهات الأمنية”، وفقا للمحامي.
وأبلغت أسرة المرشد، عبد المقصود، حديث بديع لهم بشأن “عدم تلقيه العلاج الكافي، وأنه ظلّ في غرفة بلا دورة مياه (مرحاض)، وأن عملية الفتق لم تتم باستخدام منظار، ولكن كانت عملية جراحة عادية”، قبل أن يتم ترحيله للسجن في وقت لاحق لهذه الزيارة، اليوم.
ونقلت تقارير محلية، عن مصادر طبية وأمنية لم تسمها، أن الأجهزة الأمنية، أعادت، اليوم، بديع، إلى محبسه، بعد استقرار حالته الصحية، وسط حراسة مشددة، موضحة أن أحد الأطباء رافقه لتوصيله إلى مقر السجن، للاطمئنان عليه. ‎
ولم يتسن الحصول على رد فوري من الجهات الأمنية والطبية حول ما ورد من اتهامات، غير أن وزارة الداخلية المسؤول عن السجون تقول عادة إنها تقدم رعاية صحية كاملة للسجناء.
وكان المحامي سيد نصر عضو هيئة دفاع عن أعضاء جماعة الإخوان، قال أمس الثلاثاء، إن بديع الذي يواجه أحكامًا بالإعدام والسجن “نقل الاثنين، من محبسه إلى مستشفى القصر العيني، لإجراء عملية جراحية عاجلة في قسم الباطنية، بعد موافقة مسبقة من إدارة سجن العقرب، الذي يتواجد فيه“.
وبديع تم اعتقاله في أغسطس/آب 2013، علي خلفية تهم ينفها بارتكاب “أعمال عنف”، عقب “فض اعتصام رابعة” الشهير آنذاك، وهو المرشد العام الثامن، لجماعة الإخوان المسلمين، بعد انتخابه في 16 يناير/ كانون ثان 2010، خلفا للمرشد السابق “مهدي عاكف” المحبوس أيضا، بالتهم ذاتها

 

 

*محادثات تعاون عسكري بين مصر وبريطانيا لـ مكافحة الإرهاب

أجرت مصر وبريطانيا، على مدار اليومين الماضيين، محادثات في القاهرة، تركزت على توثيق التعاون العسكري بين البلدين، ومناقشة التحديات التي تواجه الاستقرار في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وعلى رأسها مكافحة الارهاب وتنظيم “داعش”.

وقال بيان صادر عن السفير البريطاني لدى مصر، “جون كاسن، أن “بلاده تقف جنبًا إلى جنب مع مصر، في حربها ضد التطرف والإرهاب، ولن يهدأ لها بال حتى يتم القضاء على خطر داعش، سواء في سوريا أو العراق أو شمال سيناء”.

وبشأن الأوضاع في ليبيا، قال كاسن “تتطلع المملكة المتحدة إلى عمل متحد مع مصر، من أجل دعم الحكومة الليبية الجديدة، حتى يمكنها قيادة الحرب على داعش وهزيمتها وإعادة الاستقرار هناك”.

وأشار كاسن، إلى أن بلاده ومصر “شريكتان في التحالف العالمي ضد داعش”، مضيفًا “بصفتها جزءًا من التحالف العالمي، قامت المملكة المتحدة بالفعل بأكثر من 1800 عملية عسكرية في سوريا والعراق، وبعيدًا عن الأعمال العسكرية، تعمل المملكة المتحدة مع الشركاء لقطع قنوات تمويل داعش، ومكافحة التطرف”.

وتابع سفير بريطانيا في مصر “خصصت المملكة المتحدة 79.5 مليون جنيه إسترليني (114.7 مليون دولار أمريكي) للمعونات الإنسانية، من أجل مساعدة آلاف الأسر النازحة في العراق، إضافة إلى إنفاق 1.1 مليار جنيه إسترليني منذ عام 2012 (1.58 مليار دولار أمريكي) لدعم السوريين المتضررين من الحرب، بين نظام الأسد والمجموعات المتطرفة وأحزاب المعارضة المعتدلة، على حد قوله.

 

 

*مصر تبني سجناً جديداً بالجيزة.. والعدد يصل لـ16 في عهد السيسي

أصدر عبدالفتاح السيسي، قراراً جمهورياً الأربعاء 13 يناير/كانون الثاني 2016، بتخصيص 103 أفدنة (حوالي 434 ألف متر مربع) بصحراء الجيزة، على طريق مصر/أسيوط الغربي، لإنشاء سجن ضخم وملحقاته ومعسكر لإدارة قوات أمن الجيزة ومركز تدريب وتبة ضرب نار وقسم لإدارة مرور الجيزة، وسيحمل اسم سجن الجيزة المركزي“.
الحكومات المتتابعة في عهد الرئيس السيسي أصدرت 9 قرارات تقضي بإنشاء 16 سجناً جديداً خلال عامين ونصف العام فقط، افتتح بعضها رسمياً، وأخرى لا تزال تحت الإنشاء.
خطوة بناء السجون في مصر تأتي عقب انقلاب الجيش على الرئيس محمد مرسي والذي تبعه اعتقال الآلاف من الشباب الذين لم تعد تسعهم السجون.
وتفيد مصادر أن “25 محافظة مصرية حالياً أصبح بها سجون مركزية، إلى جانب معسكرات الأمن المركزي والشرطة العسكرية التي تضم معتقلات صغيرة أيضاً، ولا يودع فيها المدانين بأحكام قضائية“.
ومن أهم السجون التي افتتحت والتي يتم إنشاؤها، سجن الصالحية العمومي، الذي خصص له سعيد عبد العزيز، محافظ الشرقية، مساحة 10 أفدنة بمدينة الصالحية 27 نوفمبر/تشرين الثاني 2014، بناء على طلب الأجهزة الأمنية ليكون بديلًا عن سجن الزقازيق العمومي.
وافتتحت وزارة الداخلية سجن 15 مايو المركزي التابع لقطاع أمن القاهرة بمدينة 15 مايو على طريق الأوتوستراد 4 يونيو/حزيران 2015، على مساحة 105 آلاف متر مربع، ويتسع لـ4 آلاف سجينًا، بمعدل 40 نزيلًا داخل كل عنبر.
في منتصف عام 2013، أصدر وزير الداخلية الأسبق محمد إبراهيم، قراراً بإنشاء سجن بني سويف المركزي بقسم شرطة بني سويف في محيط مديرية الأمن.
ثم خصص إبراهيم قطعة أرض بمنطقة شطا، بمركز دمياط، لمديرية أمن دمياط، بغرض إنشاء سجن دمياط المركزي عليها، والذي لم يفتتح حتى الآن.
بعدها أصدر الوزير قراراً آخر بإنشاء وتشغيل سجن مركزي بنها بقسم ثاني شرطة بنها.
وفي خطوة أخرى لتوسيع السجون القائمة، قرّر إنشاء طرة 2، شديد الحراسة بمجمع سجون طرة.
في 12 أبريل/نيسان 2014 تم ضم سجنين جديدين إلى قائمة السجون هما ليمان المنيا، ويتبع دائرة مديرية أمن المنيا، حيث يتم إيداع الرجال المحكوم عليهم بعقوبتي المؤبد والسجن المشدد، أما السجن الثاني هو سجن شديد الحراسة بالمنيا، وعبارة عن سجن عمومي يتبع أيضا دائرة مديرية أمن المنيا.
وتم افتتاح سجن الجيزة المركزي بمحافظة الجيزة 30 ديسمبر/كانون الأول 2014 ويقع على طريق مصر إسكندرية الصحراوي بمدينة 6 أكتوبر.
وأقيم في أغسطس/آب 2013، بمحافظة الدقهلية، سجن ليمان جمصة شديد الحراسة، ويقع السجن بجوار مدخل مدينة جمصة وأنشئ على مساحة 42 ألف متر، وقد بلغت تكلفة إنشائه نحو 750 مليون جنيه بحسب المنظمة العربية لحقوق الإنسان.
كما يتم بناء سجن النهضة بمنطقة السلام في القاهرة، ويتكون من طابقين على مساحة 12 ألف متر بعد إصدار قرار من مجلس الوزراء نهاية العام الماضي ببنائه، إضافة إلى سجن مركزي بمبنى قسم شرطة الخصوص بمديرية أمن القليوبية.

 

 

*المطبلاتي مصطفى بكري: “مستنيين 25 يناير.. وهندك أي حد هينزل

قال المطبلاتي مصطفى بكري، إن الشعب والجيش المصري لن يتهاونوا مع أي خائن للوطن، أو أي محاولات للتخريب في ذكرى 25 يناير، مضيفًا: “هتشوفوا شعب مصر هيعمل إيه وهتشوفوا رجالة مصر هيسحقوهم إزاي“.

وتابع بكري، خلال برنامجه “حقائق وأسرار”، على قناة “صدى البلد”، أن “مفيش حد وطني هينزل في اليوم ده، واللي هيطلع بس الخونة الإخوان وعصباتهم عشان يهزوا الدولة المصرية، بس الدولة المصرية لن تهتز بجيشها ورجالتها”، قائلًا: “ياريت الخونة والعملاء يعرفوا أن مصر هتُدك أي حد هينزل، وإحنا مستنيين 25 يناير وخلي مجرم يطلع“.

 

 

*فضيحة.. كيف حاول الانقلاب خداع المواطنين بزعم ارتفاع إيرادات قناة السويس؟!

كشف تقرير صحفي اليوم الخميس، عن فضيحة سلطات الانقلاب في محاولة النصب على المواطنين بترويج خبر خاطئ بارتفاع إيرادات قناة السويس عن العام الماضي، وهو الأمر الذي أكدت وكالات الأنباء والبيانات الرسمية عكس ما روجته سلطات الانقلاب على وكالة أنباءها الرسمية “أ ش أ“.
وتسببت وكالة أنباء الشرق الأوسط -الوكالة الرسمية للدولة- في حالة من اللغط بشأن حقيقة إيرادات قناة السويس في العام الماضي 2015، بعد أن نشرت خبرًا مفاده أن القناة حققت أكثر من مليار جنيه زيادة في الإيرادات، وهو رقم غير دقيق نسبيًّا.
ونقلت الوكالة عن مدير إدارة التخطيط والبحوث بهيئة قناة السويس، ناجي أمين، أن القناة نجحت في تحقيق إيرادات قياسية خلال العام الماضي بلغ 39 مليارًا و769 مليونًا و100 ألف جنيه مصري، مقارنة بالعام الأسبق الذي حققت خلاله قناة السويس إيرادات بلغت 38 مليارًا و619 مليونًا و300 ألف جنيه بزيادة بلغت مليارًا و149 مليونًا و80 ألف جنيه.
يأتي ذلك في الوقت الذي قالت فيه وكالة “رويترز”: إن إيرادات البلاد من القناة في 2015 انخفضت إلى 5.175 مليارات دولار، وبلغت إيرادات مِصْر من قناة السويس في عام 2014 نحو 5.465 مليارات دولار، أي أن الإيرادات السنوية انخفضت بنحو 290 مليون دولار.

من أين يأتي الخلاف؟
واستغل مدير إدارة التخطيط والبحوث بهيئة قناة السويس فروق العملة بين سعر الدولار مقابل الجنيه في 2015 و2014 لكي يظهر وجود زيادة في إيرادات القناة خلال العام الماضي؛ حيث كانت أسعار شراء الدولار في 2014 تساوي 714 قرشًا، ولكن في الوقت الحالي تساوي 778 قرشًا بعد أن ارتفعت بنحو 64 قرشًا في 2015 مقابل الجنيه.
وبعد تحويل الأرقام التى تم إعلانها بالجنيه إلى الدولار، وهي عملة التحصيل الرئيسية بالقناة، سنجد أن إيرادات القناة تراجعت من 5.465 مليارات دولار في 2014 إلى 5.175 مليارات دولار.
رئيس هيئة قناة السويس، مهاب مميش، رد على هذه الخلافات قائلا: “إن الهيئة تعتمد على وحدة حقوق السحب الخاصة كوحدة تسعير لرسوم العبور بالقناة، منذ إعادة افتتاح القناة للملاحة في يونيو 1975، في محاولة للتغلب على أسعار صرف العملات الدولية بما يضمن الحفاظ على حصيلة الرسوم“.
وأضاف مميش أن “الإعلان عن قيمة وحدة حقوق السحب الخاصة عن طريق صندوق النقد الدولي يتم بناء على أسعار الصرف المعلنة كل يوم في سوق لندن لسلة من 4 عملات رئيسية هي الدولار الأمريكي واليورو والجنيه الإسترليني والين الياباني، وسيضاف إليها اليوان الصيني في مطلع أكتوبر المقبل.
وتابع: “إن الإيرادات مقومة بوحدة حقوق السحب الخاصة ارتفعت خلال العام الماضي 2015 لتحقق 3 مليارات و678 مليونًا و500 ألف وحدة حقوق سحب خاصة بنسبة 2.7% مقارنة بالعام الأسبق 2014؛ حيث تم تحقيق 3 مليارات و590 مليونًا و700 ألف وحدة حقوق سحب خاصة بزيادة بلغت 96 مليونًا و800 ألف وحدة حقوق سحب خاصة“.

 

 

*اعتراف وزاري: احنا عايشين في الفساد

قال أشرف سالمان وزير الاستثمار بحكومة الانقلاب العسكري: إن هناك فسادًا فى مِصْر، لا يستطيع أحد أن ينكره، مؤكدًا “احنا عايشين فيه“.

وأضاف -خلال كلمته باجتماع لجنة الشئون الاقتصادية ببرلمان الدم، اليوم الخميس، برئاسة على مصيلحي رئيس اللجنة- “كان هناك معوقات كبيرة أمام الاستثمارات مثل تعدد جهات الولاية وإصدار التراخيص، لافتا إلى أن ذلك هو ما دعا إلى التوجه لاستخدام الشباك الواحد فى إصدار التراخيص“.

وقال وزير الاستثمار بحكومة الانقلاب: “هناك مشكلة كبيرة جدا فى مِصْر، وهى الأراضي؛ حيث إننا نستغل ٦٪ فقط، ولم يعد لدينا أراض زراعية أو عقارية وصناعية، ويرجع لأسباب تاريخية وتعدد جهات الولاية“.

 

 

*6 أسباب وراء “عودة الروح” للكومبارس

شهدت مسرحية انتخابات الرئاسة الأخيرة فضيحة غير مسبوقة للمرشح الخاسر دائما حمدين صباحي، فعلى الرغم من أنه كان ينافس الجنرال عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب، فقط؛  إلا أنه حل ثالثًا بعد الأصوات الباطلة، فيما حصل الجنرال على 96% بعد مهزلة شهدت عزوفًا جماهيريًّا غير مسبوق؛ دفع اللجنة العليا للانتخابات إلى مدها يومًا ثالثًا حتى خرجوا بنسبة مشاركة تقترب من 50%، على الرغم من أن عدد من صوتوا لا يزيد في أحسن الأحوال عن 20%.

ومنذ ذلك الحين اختفى صباحى وتوارى عن الأنظار حتى ظهر مؤخرًا في برنامج تلفزيوني مع الإعلامي الانقلابي وائل الإبراشي على قناة دريم، ثم حوار  صحفي مع جريدة الوطن في عددها الصادر اليوم الأربعاء.

فما السر إذًا وراء هذا الظهور الإعلامي المفاجئ والمكثف لصباحي الشهير بالكومبارس؟

بتحليل محتوى الحوار الذي أجرته “الوطن” مع صباحي يمكن الكشف عن الرسائل التى دعت إلى ضرورة ظهوره الإعلامي المفاجي، التي تصب بلا شك في دعم وتعزيز الحكم العسكري، ومد أجل الانقلاب الذي دعمه صباحي بكل عزم وقوة.. ولا يزال.

التشكيك في التظاهر بذكرى الثورة
في البداية ينفي صباحي الشهير بالكومبارس الربط بين ظهوره الإعلامي مؤخرًا بالذكرى الخامسة لثورة 25 يناير، مشيرًا إلى أنه تلقى العديد من الانتقادات والإشادات.

ويرى الكومبارس أن «هناك تضخيمًا قد يكون متعمدًا من أجهزة أمنية للحديث عن 25 يناير، ومحاولة لإسباغ صورة مفتعلة على 25 يناير؛ وهى الخوف، وأظن أن هذا مبالغ فيه، وتسببه قوى مضادة لأهداف وغايات 25 يناير».

ويشكك صباحي في جدوى التظاهر في ذكرى الثورة، وهو الخط الذي يتسق تمامًا مع مواقف جنرالات العسكر وسلطات الانقلاب، مشددًا أنه لا يدعو إلى النزول في ذكرى يناير، ولكنه يطالب الشباب الداعين للنزول أن يدركوا في أي حركة جماهيرية سوف ينزلون، وما موقف الشعب؟ وهل سيرحب أم لا؟ قائلا: «فكرة التظاهر فى الأجواء الموجودة حاليًا.. لا أظن أنها ستلقى قبولاً».

ويتمادى في تشكيكه في جدوى التظاهر، مضيفًا «إذا نزلنا الشارع دلوقتى الناس هتدعيلنا ولّا هتدعى علينا، هتحدفنا بالورد ولّا تحدفنا بالطوب، مش لازم تشارك معانا أو ما تشاركش.. إذا كانت الإجابة «نعم.. فالتظاهر صحيح».

التيئيس من الثورة
رسالة أخرى شديدة الخبث يروج لها الكومبارس في حواره، وهي  صناعة اليأس  في نفوس الشباب من الثورة والتغيير.

ففي معرض  توقعاته لسيناريوهات التغيير المستقبلة في ذكرى يناير يرى صباحي «فى كل الأحوال مفيش حاجة هتغير موازين البلد، لا موازين القوة ولا السلطة، لأنه لا يغير موازين القوى لا جماعة إخوانية ولا أصوات ثورية.. اللى بيغير الشعب، وهو الآن غير راضٍ من وجهة نظرى، لكن عدم رضاه لا يترجمه إلى أنه عايز يغيّر لأسباب عديدة، منها إنه مش عايز «يشمّت» الإخوان، وخوفه على الدولة، ودرجة تماسكها، وعدم ثقته فى وجود بديل».

ويواصل الكومبارس تشكيكه في التظاهر مجددًا لصنع حالة من اليأس لدى الشعب كله وليس الشباب فقط «الشعب ذكى.. وصاحب خبرة تاريخية، ولازم يسأل نفسه، افرض إنى نزلت فى 25 يناير المقبل ودفعت ثمنًا، ما الذى يضمن لى أننى سأحصل على ما لم أحصل عليه فى المرتين السابقتين؟؟ دون أن يرى بديلاً جاداً موثوقاً فيه وقوياً من قوى مدنية ديمقراطية، عايزة فعلاً عيش وحرية وعدالة اجتماعية، قبل أن ينضج هذا البديل فى وضعه التنظيمى واكتسابه ثقة الناس، لا أعتقد أن الشعب المصرى سيكون بوعيه الجمعى مهيأً لذلك».

إعادة إنتاج نفسه
يدرك صباحي أنه بات كارتًا محروقًا لا قيمة له حتى بين أنصاره، وهو ما أقر به في حواره لصحيفة الوطن؛ حيث أشار إلى أن كاد ينسحب من مسرحية انتخابات الرئاسة خصوصًا بعد مدها ليوم ثالث، ولكنه خاف من نزول المؤيدين له للميادين واستغلال الإخوان للموقف.. فقرر الاستمرار رغم الفضيحة المدوية، وهو ما أسقطه من نظر المؤيدين له حتى اليوم.

إزاء ذلك يهدف صباحي من خلال انتقاده لسياسات السيسي والنظام والحديث عن الحريات إلى محاولة إنتاج نفسه مجددًا.

ويتباهى صباحي بما وصفه بالتفاعل الواسع بحواره مع وائل الإبراشي، وعده بادرة يمكن التأسيس عليها، لننتقل من مجتمع وإعلام الصوت الواحد وتضييق الخناق على التعدد فى الرأى إلى حالة حوار.. وهو ما يعكس محاولة إنتاج الذات مجددًا كمناضل ثوري يتمايز في مواقفه مع منظومة الانقلاب.

التخلص من آثار فضيحة الانتخابات
يعترف صباحي بالتأثير السلبي عليه بعد حصوله على المركز الثالث في انتخابات من مرشحين اثنين، وهي الفضيحة التي تلاحقه في كل مكان وزمان، ولكنه يكابر مضيفًا «اتخذت خطوة للخلف.. لم أكن مختفيًا ولا عازفًا عن أن أقول رأيي، لكن تحديدًا كنت قد قررت أمرين؛ ألا أظهر فى وسائل إعلام، وألا أشارك فى لقاءات جماهيرية ذات طابع مفتوح».

وحول شعوره بالندم على خوص مسرحية الانتخابات الرئاسية أمام قائد الانقلاب؛ راح الكومبارس يناور قائلا: «ربما كان تقديري الشخصي ألا أخوض الانتخابات الرئاسية الأخيرة.. وبالتأكيد لم أكن أرى أن فرصى فى هذه المنافسة كما كانت فى أى انتخابات سابقة».

وبسؤاله هل توقع الأرقام التى حصل عليها في الانتخابات يشدد صباحي «الأرقام أنا قلت رأيى فيها، هذه أرقام لا أثق فيها على الإطلاق، وقلت: أيًّا كانت الأرقام الحقيقية فأنا تقديرى أن السيسى كان هينجح».

وحول خوضه الانتخابات القادمة ينفي صباحي ذلك «أنا مش مهيأ نفسيًّا أخوض أى انتخابات، لا رئاسة جمهورية ولا جمعية خيرية».

التأكيد على دعمه للجيش
«
عمرى ما انتقدت الجيش، ليس لأنه مؤله على النقد، لكننى لأننى أدرك أن الجيش هو المؤسسة الرئيسية فى بنية هذه الدولة، وأعرف تاريخه الوطنى وأثق فى وطنيته وأراهن عليه».

بهذه الكلمات يجدد السيسي ولاءه المطلق للقوات المسلحة، ويشدد على «أنا مع الدولة فى مقاومة الإرهاب.. لكننى ضد الإسراف فى أحكام الإعدام.. ولن أتحاور مع «أبو الفتوح».. وقدرة الإخوان على الحشد تقل باطراد منذ 30 يونيو.. والشيء الوحيد الذى يخدمهم هو الاختيارات الخاطئة للسلطة».

تبرير فشله
وحول سؤاله عن عدم خوض التيار الديمقراطي الانتخابات يبرر صباحي ذلك بأن المناخ السياسي يسوده الاستقطاب الحاد ويتم اتهام كل صوت معارض ولو بوطنية رشيدة جدا، حسب تصريحاته.

ويرى أن التنوع داخل برلمان العسكر صوري « فى البرلمان شبابًا وامرأة ومسيحيين، لكن ما نوع الخطاب الذى يقدمه هؤلاء، هذا ليس تنوعًا فى الرأى ولا تعبيرًا عن جدل مصالح، فرغم شكلية البرلمان، وهو شيء مرحب به، لكن من حيث المضمون والمحتوى موضوع آخر.. هذا تعدد وتكاثر لنفس النوع لكنه ليس تنوعًا حقيقيًّا».

يعاتب السيسي
ويعترف الكومبارس بأنه تم التعامل معه بصورة مهينة وغير لائقة عندما ذهب إلى افتتاح القناة الجديدة، « تلقيت دعوة، ولم أكن راضيًا عن طريقة التعامل معى فى هذا الحفل، واعتبرتها «غير لائقة».

ويرى صباحي أن السيسي امتداد لنظام مبارك حتى الآن، وطالبه بضرورة تحديد توجهه وطريقه تحقيق ما أسماها أهداف الثورة حتى ولو بعد 20 سنة، مؤكدا احترامه للسيسي لأنه جاء بإرادة شعبية واسعة، حسب زعمه، وهو ما يخالف مواقف الكومبارس من أول رئيس مدني منتخب؛ حيث عمل على إسقاطه حتى قبل أن يتولى الرئاسة فعليا.

 

 

*ثعلب العسكر.. “سيف اليزل” يصارع الموت وسقوط الانقلاب!

قضى اللواء “سامح سيف اليزل” -مايسترو برلمان “الدم”- معظم حياته في مؤسستي الجيش والمخابرات العامة، وحمل على أكتافه وزر تكوين ائتلاف “دعم السيسيالمكون من أكثر 366 عضوًا داخل برلمان العسكر.
ويبدو أن ثعلب العسكر في سباق مع الموت بعد إصابته بسرطان الأمعاء الذي يفتك به؛ حيث تغيب “سيف اليزل”، عن جلسات برلمان “الدم” الأربعة، ولم يشارك في الهرج وموجة الكوميديا التي انطلقت في البرلمان، وابتعد عن أي من الموضوعات التي جرى مناقشتها خلال الجلسات السابقة.
وقد حرص “سيف اليزل” أن يصبغ البرلمان برائحة البيادة التي لا تخطئها الأنوف، فضخ بكثافة بأعداد من الضباط، من اللواء حتى ضابط الصف في برلمان الدم، ورسم ملامح سياسته بمعرفة غرفة العمليات التي أشرف عليها ابن السيسي ضابط المخابرات، وضمت الثلاثي سامح سيف اليزل، ضابط المخابرات السابق، ورئيس مدينة الإنتاج الإعلامي أسامة هيكل، والمحرر العسكري السابق، والمحامي محمد بهاء أبو شقة المستشار القانوني لحملة السيسي الرئاسية.

هو فين؟
النائب المحترم، سامح محمود سيف اليزل خليفة”، نداء أطلقه الباحث بمجلس النواب، علوم حميدة، منادي مجلس النواب، ومقرر الجلسة الإجرائية الأولى، والتي أدى فيها النواب اليمين الدستوري، حيث كان ذلك الظهور الأوحد لـ”اليزل”، فكان أول من أدى اليمين في نواب القوائم الأربعة بالمجلس والتي حصدتها جميعا قوائم في “حب مصر“.
ويعد غياب “اليزل” حتى الآن علامة استفهام كبيرة، خاصة أنه يعد أبرز قيادات دعم السيسي، فضلا عن تفضيله الابتعاد عن الإعلام طوال الفترة الماضية، وحتى بعد فوزه بعضويه مجلس النواب، حتى بعدما حدثت مشادات من بعض الأعضاء لم يتدخل “اليزل” بأي شكل، مثل أزمة “مرتضي منصور” في اليوم الأول داخل الجلسة الافتتاحية للبرلمان.
ويعقد “اليزل” اجتماعات يوميّة في مقر مبنى المخابرات، للانتهاء من كافة الأمور المتعلقة بالبرلمان، بما يضمن تشكيل برلمان يخضع للسيسي، من خلال تشكيل قائمة في حب مصر، إضافة إلى تفتيت المقاعد الفردية، بما لا يسمح أن يكون هناك تكتل كبير لقوى واحدة تحت قبة القبة“.
وأثبتت الوقائع على الأرض تنفيذ هذا السيناريو بمنتهى الدقة والصرامة، فقد جاءت “قائمة السيسي” فائزًا أول، في الوقت الذي تمت فيه عملية تفتيت المقاعد الفردية بنجاح، وتم تكسير عظم النائب السابق حمدي الفخراني، من خلال اصطياده بقضية أموال عامة، ثم تراجيديا “نتف ريش” النائب السابق عمرو الشوبكي، والمتطلع للحصانة حافظ أبو سعدة.
وأخيرًا، مخرج الثلاثين من يونيو، النائب خالد يوسف، الذي سمحوا له بالمرور إلى البرلمان، ثم جرّدوه من ملابسه على بوابته، وأغرقوه في إناء هائل مملوء بمذيبات السمعة، تاركين قضية اتهامه بالتحرش مفتوحة على كل الاحتمالات.

خوفه من سقوط الانقلاب
ويخشى “اليزل” مثل غيره من الجنرالات سقوط الانقلاب، ومعه سقوط جمهوريتهم العطنة ومحاكمتهم بالخيانة العظمى، فـ”اليزل” يخشى أن تفتك به موجة ثورية في 25 يناير القادم أو بعدها، أو يفتك به سرطان الأمعاء الذي يشوي أحشائه ويعتصره بالألم.
ورغم كونه أحد أهم الشخصيات البارزة داخل مجلس “الدم”، لم يشارك “اليزلبأي كلمة في البرلمان، حتى ولو بتعليق ساخر من وضع النائب توفيق عكاشة شريط لاصق على فمه، وكتب عليها “ممنوع من الكلام داخل المجلس أو خارجه بأمر الحكومة” اعتراضًا منه على عدم منحه الكلمة في أثناء الجلسة الثانية للبرلمان، ورغم تدخل العديد من النواب إلا أن “اليزل”  لم يعلق بأي شكل أو يتدخل!
وربما أخرجت موجة 25 يناير التي تقترب من سفينة الانقلاب “اليزل” عن صمته، فقال مشاركًا في مسرحية الـ”600 مليار جنيه”، إنه من الوارد استدعاء المستشار هشام جنينة واستجوابه أمام المجلس، من خلال مداخلة هاتفية أجراها مع أحمد موسى من خلال برنامج “على مسؤوليتى” الذي يقدمه على قناة “صدى البلد” الفضائية.
وقال “سيف اليزل” -دفاعًا عن سمعة الجنرال “السيسي”-: إن “مبلغ الـ600 مليار جنيه مبلغ كبير جدًا ومبالغ فيه، ويضر بسمعة مؤسسات الدولة بالخارج“.
وأضاف أن “إحالة التقرير إلى مجلس النواب خطوة صحيحة 100%، ونحن من جانبنا سنأخذ هذا الموضوع بمنتهى الجدية، وقد نقوم بتشكيل لجنة خاصة لدراسته، ومناقشته في جلسة عامة“.
وأكد اليزل “أنه من الوارد أن نقوم باستدعاء جنينة واستجوابه، وقرارنا النهائي قد يصل إلى حد إحالة الموضوع بأكمله إلى النائب العام للتحقيق فيه“.
وتأتي تصريحات “اليزل” بعد طول صمت عن الكلام، ربما أن السرطان أنهكه وأضعف قواه، وجعله قريبًا من حافة الحياة، أو أنه يترقب موجة الثورة القادمة التي ستطيح بالعسكر، سواء في 25 يناير أو بعدها.

 

الأزمة المصرية السودانية تتجه نحو مزيد من السوء. . الاثنين 23 نوفمبر. . المصريون يتجاهلون الانتخابات

مصر والسودان 60 "هته"

مصر والسودان 60 “هته”

الأزمة المصرية السودانية تتجه نحو مزيد من السوء. . الاثنين 23 نوفمبر. . المصريون يتجاهلون الانتخابات

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* قوات من جيش الانقلاب تطلق النار على المواطنين بدمياط وتحاصر مدينة “السرو

نشبت إشتباكات بين المواطنين وقوات تأمين اللجان الإنتخابية بمدينة السرو التابعة لمركز الزرقا بدمياط بعد تعدى ضباط وجنود باللفظ على الأهالى وتهدديهم بتصفية من يتواجد فى الشارع.

بعد هذه التهديدات تجمع المئات من الأهالى واقتحموا إحدى اللجان على القوات المتمركزة بداخلها والتى قامت بدورها بطلب تعزيزات من القوات الخاصة التى سرعان ما وصلت إلى المدينه وقامت بحاصرها وإطلاق الأعيره الناريه فى الهواء إرهاب المواطنين .

 

 

* حملة لاحتواء غضب الأشقاء: “إحنا آسفين يا سودانيين”

“مصر ليست أخت بلادى”، عنوان صادم لهاشتاج دشنه السودانيون عبر مواقع التواصل الاجتماعى لإعلان غضبهم مما تعرض له مواطنون سودانيون فى القاهرة بعدد من أقسام الشرطة، آخرها واقعة قسم شرطة عابدين، الذى وصفته السفارة السودانية بـ«تجاوزات ضد مواطنيها بالقاهرة» ليأتى رد المصريين بهاشتاج «إحنا آسفين يا سودانيين”.

هاشتاج اعتذار دشنه عدد من الشباب المصرى على مواقع التواصل الاجتماعى للتأكيد على عدم الخلط بين الشرطة والشعب

نيفين شلبى، وجهت رسالة عبر صفحتها الشخصية بـ«فيس بوك» قائلة: «إلى أصدقائى السودانيين، محدش يقدر يلومكم على غضبكم وزعلكم بعد اللى حصل للحج زكريا من الشرطة المصرية، واخدين بالكم (الشرطة) مش الشعب المصرى، لكم اعتذار واجب مننا كلنا»، أما أحمد عبدالقادر فكتب لهم: «الإخوة السودانيين أحب أقولكم الشرطة مش بتفرق بين مصرى وسودانى على فكرة”.

«لا تسافر إلى مصر»، «قاطع المصرى»، مزيد من الهاشتاجات والدعوات المدعمة بصور صادمة من السودان لحالة الغضب والرغبة فى المقاطعة، رغدة السعيد تساءلت عبر «تويتر»: «هى ناقصة فتنة؟ المشكلة فى الناس اللى ما صدقت تشعلها زيادة”.

أحمد رجب، ذهب إلى أبعد من ذلك، حيث كتب: «الفشل أن تتعطل مفاوضات سد النهضة المهمة جداً لمستقبل مصر، بسبب تعذيب مواطنين سودانيين»، فيما بدت علياء جاد مصدومة من الصور المتداولة مؤكدة: «مش عارفة تفاصيل الخبر لكن صُدمت من الصور.. اعتذارى للسودانيين لأننا نحن المصريين يحدث لنا نفس الأمر فى مصر”.

يوسف الحاج بدا أكثر عقلانية وسط حفلات السباب التى تم توجيهها إلى المصريين: «إحنا نشتم المصريين والمصريين يشتمونا والدواعش يفجرونا كلنا.. الناس تفوق للفتنة الحاصلة قبل فوات الأوان»، أما نهى عابدين فأكدت: «مصر مش أخت أى حد صدقونى، واللى حصل للراجل دا بيحصلنا فى بلدنا عادى إحنا آسفين ليكو”.

مقاطع فيديو عديدة تحمل سخرية من الشعب السودانى لإعلاميين مصريين جرى تداولها مما زاد الأزمة تفاقماً، يقول الدكتور محمود أبوالعينين، العميد الأسبق لمعهد البحوث والدراسات الأفريقية بجامعة القاهرة، إن هذه الأحداث تؤثر بلا شك على المصالح والعلاقات السياسية والاقتصادية والدبلوماسية، لا سيما فى ظل أزمة سد النهضة التى تدخل السودان فيها طرفاً ثالثاً بين مصر وإثيوبيا، وفى ظل محاولات الرئيس عبدالفتاح السيسى لاستعادة مكانة مصر ودورها أفريقياً: «على الحكومة أن تتصدى بحزم لمثل تلك الوقائع، حتى لا تتأثر مصر بمواقف وأحداث فردية”.

 

 

*وقف معيد بـ”طب الأزهر” وتحويله للتحقيق لدعمه للمظاهرات المناهضة للنظام

قرر الدكتور عبد الحي عزب، رئيس جامعة الأزهر الشريف، وقف معيد بكلية الطب عن العمل وتحويله الي التحقيق.

وأوضح عزب، في تصريحات صحفية، أن القرار جاء بعد أن ارتكب المعيد أفعالًا تحض على التظاهر، ومهاجمته لحكم العسكر ورموزه.

 

 

* أسرة الطبيب “إبراهيم اليماني”: أنقذوا ابننا من الموت في السجن

استنجدت أسرة الطبيب المعتقل إبراهيم اليماني بكافة الجهات المعنية لإنقاذ ابنها من المعاناة الشديدة التي يتعرض لها مؤخرا، عقب تعرض جسده لحروق شديدة في الرقبة والظهر والجانب الأيسر بما يشمل ذراعه الأيسر نتيجة إصابته بدوار في أثناء خروجه من حمام الزنزانة، وسقوطه على سخانات المياه، مما أدى إلى كهربته وحرق أجزاء من جسده.
وتشير أسرته إلى أنه تم عرضه على طبيب صرف له “مراهم جلدية”، وتم إعادته إلى الزنزانة، دون عرضه مرة أخرى على طبيب من أسبوع.
ويؤكد شقيقه أن إبراهيم يجلس دون “تيشيرت” طول اليوم حتى لا تلتصق الجروح بجسده، في هذا الجو البارد؛ مما يؤثر على قدرته على النوم، وعلى التئام جروحه، الأمر الذي يفرض نقله إلى مستشفى لمتابعة حالته الصحية المتردية.
وناشد نشطاء على الإنترنت مجلس نقابة الأطباء بالتدخل العاجل لنقل اليماني إلى المستشفى لعلاجه.
والدكتور إبراهيم اليماني مضرب عن الطعام منذ أكتر من ٦٤٠ يومًا، وأصدرت أسرته منذ أسبوع بيانا أشارت فيه إلى أن ابنها فقد أكثر من ثُلث وزنه وتدهورت وظائف أعضاء جسده، وتزداد صحته سوءا يوما بعد يوم بسبب تمسكه بالإضراب عن الطعام دون المياه فقط، ولفترتين متتاليتين، مما أدى لتدهور حالته تماما.
وفي المقابل منعت إدارة السجن عن إبراهيم أدويته الخاصة والمحاليل الطبية، كما منعته من الرعاية الطبية داخل السجن ومنعت عنه الزيارة لفترات، بل قامت لأكثر من مرة بإيداعه الحبس الانفرادي تجاوزت إحداها 20 يومًا، وتعذيبه لإثنائه عن الإضراب رغم تأخر حالته الصحية ومشارفته على الموت لأكثر من مرة.
وأشارت الأسرة إلى تمكنها من إثناء إبراهيم عن الإضراب بعد التدهور الحاد في صحته، وتحويله إلى إضراب جزئي حتى يبقى على قيد الحياة.

 

* أمين شرطة ينتهك حرمة “مسجد” ويمارس الرذيلة بداخله

بعد تصعيد من الأهالى وغضب شديد بين مواطنى محافظة أسيوط، قامت قوات أمن الانقلاب بالقاء القبض على أمين شرطة، لممارسته الرذيلة مع سيدة تعمل بالجامعة داخل مسجد بمدينة أسيوط.

كانت شرطة النجدة بأسيوط، تلقت بلاغًا من المواطنين يفيد بممارسة المدعو ناصر. م. ح»، أمين شرطة بأسيوط، “الرذيلة” داخل مسجد بشارع الجمهورية، دائرة قسم ثان أسيوط، مع سيدة في العقد الخامس من العمر، وعلى الفور انتقلت قوات الأمن، وألقت القبض على المتهم والمتهمة، وتحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق.

 

* بعد 4 شهور من تجاهل السيسي .. ليبيا تفرج عن 15 صيادًا مصريًّا

أفرجت السلطات الليبية، اليوم الاثنين، عن 15 صيادًا مصريًّا كانوا على متن مركب الصيد “النادر الكريم”، بعد 4 أشهر من احتجازهم فى مدينة بنغازى، بتهمة اختراق المياه الإقليمية الليبية.
وخلال الشهور الأربعة الماضية تجاهلت سلطات الانقلاب قضيتهم ولم تعرها اهتمامًا حتى تم الإفراج عنهم، واكتفت خارجية الانقلاب بإصدار تصريحات مناشدة للسلطات الليبية للإفراج عنهم، دون وجود مساعٍ حقيقية لتحقيق ذلك.
وبعد القرار الليبي الأخير بالإفراج عن الصيادين، ناشد هشام النقيب، مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية والمِصْريين بالخارج في حكومة الانقلاب، نقابات الصيادين وأصحاب المراكب بعدم الصيد فى المياه الإقليمية للدول الأخرى، واحترام المياه الإقليمية للدول الأخرى وعدم الصيد إلا بعد الحصول على التصاريح اللازمة.

 

 

*”مصر والسودان”.. علاقة تاريخية يفسدها جنرال طائش

كشفت عدد من الأحداث والوقائع مؤخرًا في مِصْر، عن تعمد قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي توتير العلاقة بين “مِصْر والسودان” لتحقيق أهداف خبيثة يرجوها قائد الانقلاب العسكري، خلال الفترة الحالية.

وأكدت مصادر دبلوماسية سودانية ومِصْرية توتر العلاقات بين مِصْر والسودان بعد اعتقال سودانيين بالقاهرة، وشن الإعلام المِصْري حملة ضد الخرطوم، وهو ما تسبب في تأجيل اجتماع سد النهضة الإثيوبي العاشر الذي كان مقررًّا السبت 21 نوفمبر، بالخرطوم.
وحسب مراقبين فإن تصرفات الانقلاب العسكري الغاشمة نجحت بالفعل في إحداث شرخ في العلاقات بين البلدين وصلت إلى حد أن تعلن السودان عزمها تقديم شكوى ضد مِصْر لدى مجلس الأمن بسبب قضية “حلايب وشلاتين“.

شكوى سودانية ضد السيسي في مجلس الأمن

وكشف وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، اليوم الاثنين، عن شكوى أودعها السودان أخيرًا لدى مجلس الأمن الدولي تتصل بإجراء مِصْر انتخابات بمثلث حلايب وشلاتين المتنازع عليه بين الدولتين.

وقال غندور -في خطاب أمام البرلمان-: إن هناك ثلاثة خيارات لحسم نزاع حلايب، “فإما بالتراضي، أو بقرارات دولية أو عبر التحكيم الدولي”، وذكر أن مِصْر ترفض التحكيم، فيما شدد على أن “حلايب سودانية وستظل سودانية“.
ويتنازع السودان ومِصْر على مثلث حلايب وشلاتين منذ نحو نصف قرن؛ حيث يدعي كل طرف ملكيته للمثلث، ويتخذ منه ورقة ضغط لحسم بعض القضايا السياسية.

أهداف خفية للعسكر

ويؤكد مراقبون أن السيسي يسعى مؤخرًا لإحداث شرخ كبير في العلاقة بين مِصْر والسودان من خلال أجهزته الأمنية والمخابراتية لتحقيق أهداف مجهولة بالنسبة للكثيرين حتى الآن، وربما يكون منها -حسب مراقبين- أن  نظام الانقلاب يرد على النظام السوداني الذي يؤيد الموقف الأثيوبي في مشروع سد النهضة، أو أن نظام الانقلاب يسعى لاتخاذ إجراءات معينة في قضية “حلايب وشلاتين”، ويسبق تلك الإجراءات بقطع العلاقات بين البلدين.

وحدد مراقبون عدة شواهد تؤكد أن نظام الانقلاب يبدو وكأنه يتعمد إحداث توتر في العلاقات بين البلدين، وهي كالآتي:

تعذيب سوداني في مصر

التوتر جاء على خلفية حادثة اعتداء قوات الأمن بقسم شرطة عابدين، بالقاهرة، على المواطن السوداني يحيى زكريا، الذي جاء إلى القاهرة لعلاج ابنه، عقب إلقاء القبض عليه من شارع طلعت حرب (وسط القاهرة)، وهو في طريقه لمكتب صرافة لتغيير عملة للذهاب إلى المستشفى، وجرى تعذيبه في قسم الشرطة، ثم ترحيله مكبلاً، حسب الرواية المتداولة في الإعلام السوداني.
العلاقات توترت بشدة في الأيام الأخيرة بين القاهرة والخرطوم بسبب انتقادات سودانية لطريقة تعامل أجهزة الأمن المصرية لرعاياها، وهو ما ظهر في إدانة الخرطوم المعاملة القاسية للسودانيين في مِصْر.

قتل 15 إفريقيّا على الحدود

ولم يكن حادث تعذيب المواطن السوداني في مِصْر، هو الأول من نوعه الذي أثار التوتر بين البلدين، لكنه سبقه في وقت سابق عملية قتل 15 مهاجرًا إفريقيا لم تتضح جنسياتهم، وقيل إنهم سودانيين، وأصيب ثمانية آخرين برصاص مجهولين في جنوب مدينة رفح في شبه جزيرة سيناء على الحدود مع فلسطين المحتلة، ولم يتم الكشف عن الجهة التي قتلتهم أو ملابسات قتلهم حتى الآن.
ودأبت شرطة الانقلاب العسكري على إطلاق النيران وقتل المهاجرين على الحدود في أثناء محاولتهم التسلل لفلسطين المحتلة بين عامي 2009 و2011، حسب منظمات حقوقية.

قتل 5 سودانين اليوم

وأعلنت داخلية الانقلاب العسكري عن قتلها، اليوم الاثنين، لخمسة مهاجرين سودانيين وإصابة ستة آخرين، في تبادل لإطلاق نار مع جنود مِصْريين في شبه جزيرة سيناء على الحدود مع الكيان الصهيوني، بعد أيام على مقتل 15 مهاجرًٍا إفريقيا بالرصاص أيضا في المنطقة نفسها، حسب ما أعلن الجيش المِصْري.

وتشهد سيناء عمليات تهريب أفارقة إلى فلسطين المحتلة ينتهي قسم كبير منها بقتل أو احتجاز هؤلاء المهاجرين بشكل غير قانوني.
عمليات القتل والتعذيب باتت شبه ممنهجة في مِصْر للسودانيين، الأمر الذي يفتح باب الشكوك حول كون هذا الأمر مقصودًا من سلطات الانقلاب الدموي لتحقيق أغراض معينة.

الإعلام يهاجم السودان

الشاهد الرابع على مساعي الانقلاب في إحداث توتر بين مِصْر والسودان، هو أن سلطات الانقلاب أطلقت العنان لأذرعها الإعلامية في شن هجوم واسع ضد السودان، وتوزيع اتهامات بأنه يتضامن مع إثيوبيا ضد مصالح مِصْر المائية مقابل اتفاقيات سرية بشراء الكهرباء الناتجة عن سد النهضة بأسعار زهيدة.

ووصفت صحيفة “البوابة نيوز” -المقربة من أمن الدولة- السودان في مانشيت أمس الجمعة بأنها “ليست دولة شقيقة“.

كما شنت وسائل الإعلام والشبكات الاجتماعية السودانية هجومًا ضد مِصْر، واكبة تصعيد رسمي باستدعاء وزير الخارجية السوداني إبراهيم الغندور للبرلمان السوداني، بطلب من رئيس لجنة الشئون الخارجية، لمناقشته حول “ما يثار بشأن ما يتعرض له السودانيون في القاهرة”.

 

 

* كي مون يعرب عن قلقه البالغ لمقتل 5 سودانيين بمِصْر

أعرب ‏بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة عن قلقه البالغ  لمقتل 5 سودانيين في مِصْر مطالبا سلطات الانقلاب بتحقيق يضمن المساءلة عن المتسبب في تلك الواقعة.

جاء ذلك على لسان “استيفان دوغريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة للصحفيين” اليوم بعد ساعات من إعلان قوات أمن الانقلاب عن مقتل 5 سودانين على الحدود المِصْرية مع الأراضي المحتلة.

وأعلنت داخلية الانقلاب العسكري، اليوم الاثنين، عن قتلها لخمسة مهاجرين سودانيين وإصابة ستة آخرين، في تبادل لإطلاق نار مع جنود مِصْريين في شبه جزيرة سيناء على الحدود مع الكيان الصهيوني، بعد أيام على مقتل 15 مهاجرًا إفريقيا بالرصاص أيضًا في المنطقة نفسها، حسب ما أعلن الجيش المِصْري.

 

 

*السودان يتقدم بشكوى ضد مصر إلى مجلس الأمن

كشف وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، اليوم الاثنين، عن شكوى أودعها السودان أخيراً لدى مجلس الأمن الدولي تتصل بإجراء مصر انتخابات بمثلث حلايب وشلاتين المتنازع عليه بين الدولتين.

وقال غندور، في خطاب أمام البرلمان، إن هناك ثلاثة خيارات لحسم نزاع حلايب، فإما بالتراضي، أو بقرارات دولية أو عبر التحكيم الدولي”، وذكر أن مصر ترفض التحكيم، فيما شدد على أن “حلايب سودانية وستظل سودانية“.

ويتنازع السودان ومصر على مثلث حلايب وشلاتين منذ نحو نصف قرن، حيث يدعي كل طرف ملكيته للمثلث، ويتخذ منه ورقة ضغط لحسم بعض القضايا السياسية.

على صعيد آخر، أعلن السودان رسمياً، اليوم الاثنين، بدء التحقيق في مقتل 16 من رعاياه على أيدي السلطات المصرية أثناء محاولتهم التسلل إلى إسرائيل الأسبوع الماضي.

وقال غندور، إن سفارة السودان بمصر كونت لجنة تقصٍّ انتقلت إلى مدينة العريش، وتأكدت من مقتل 16 سودانياً بأيدى شرطة الحدود المصرية.

وأشار غندور، إلى استلام جوازات سفر 14 من القتلى، بينما يجري التعرف على اثنين آخرين.

إلى ذلك، أعلن الوزير السوداني عن إطلاق سراح أربعة سودانيين من أصل 23 تحتجزهم السلطات المصرية، في إطار حملة المضايقات التي تعرض لها بعض السودانيين في القاهرة، وشدد على أهمية معالجة القضية بالحكمة والحوار.

وأكد غندور، على متابعة القضية عبر القنوات القانونية لاسيما فيما يتصل بالتجاوزات التي تمت بشأن التعامل مع السودانيين هناك، وأشار الوزير لاستهداف بعض السودانيين من قبل السلطات بشوارع ومقاهي القاهرة، فضلاً عن تفيش منازل بعضهم مشيراً إلى أن هناك عصابات تنتحل شخصية الشرطة والأمن تعرضت للسودانيين.

وفيما يتصل بقضية احتجاز بعض السودانيين لدى السلطات في الجزائر، أكد وزير الخارجية موافقة السلطات الجزائرية على إطلاق سراح 225 سودانياً كانت تحجزهم بسبب دخولهم الجزائر بصورة غير شرعية، عبر الحدود مع دول ليبيا ومالي والنيجر، وأشار لترتيبات لنقلهم إلى الخرطوم خلال الأسابيع المقبلة عبر طائرة خاصة.

 

 

*قاضي يترك لجنته بالشرقية.. لـ “حلاقة ذقنه

رصد مندوب أحد المرشحين بالدائرة التاسعة فى محافظة الشرقية، ومقرها مركز ديرب نجم، قيام قاضى اللجنة بتركها والدخول إلى دورة المياه قرابة النصف ساعة لـ “حلاقة ذقنه“.

حيث أكد المندوب، أن قاضى أحد اللجان الانتخابية، بقرية طحا المرج تغيب نصف ساعة عن اللجنة دون وقف العمل بها، وباستطلاع الأمر تبين أنه دخل إلى دورة المياه لـ “حلاقة ذقنه”، واعترض المندوب على ترك القاضى للجنة بما يعزز فرص التزوير.

 

 

*صحيفة إسبانية: المصريون يتجاهلون الانتخابات والسيسي مهدد بالسقوط

قالت صحيفة البايس الإسبانية إن المصريين يتجاهلون الانتخابات التشريعية، والحياة السياسية بصفة عامة، منذ انقلاب سنة 2013، وأن تفاقم المشاكل الاقتصادية والأمنية وعجز الدولة بات يهدد بسقوط نظام عبد الفتاح السيسي.

وقالت الصحيفة، في تقريرها إن المصريين تعاملوا مع الجولة الثانية من الانتخابات، التي تجرى يومي الأحد والإثنين في 13 محافظة من أصل 28 محافظة، بكثير من التجاهل واللامبالاة. وفي الجولة الأولى التي جرت في شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، قاطع أكثر من ثلاثة أرباع الناخبين مراكز الاقتراع، بحسب الأرقام الرسمية.

واعتبرت الصحيفة أن سبب هذه المقاطعة هو وعي المصريين بأن الجنرال عبد الفتاح السيسي، الذي وصل للحكم بعد انقلاب ضد حكومة الإخوان المسلمين في سنة 2013، يريد من خلال هذه الانتخابات التشريعية إكمال المسار السياسي الذي أطلقه بعد الانقلاب من أجل ضمان البقاء في السلطة.

وحذرت الصحيفة من أن الأزمة الاقتصادية الخانقة التي يعاني منها حوالي 90 مليون مواطن مصري، وتفاقم ظاهرة الإرهاب خاصة في شبه جزيرة سيناء، تهدد بإسقاط المخططات التي بدأ السيسي بتنفيذها، منذ أن أطاح بالرئيس محمد مرسي، أول رئيس ينتخب بطريقة ديمقراطية في  تاريخ مصر، تحت شعارات وتعهدات لم يتحقق منها شيء، كانت تعد بالازدهار والتقدم والاستقرار لمصر.

وأشارت الصحيفة إلى أن الصورة الجماعية التي عرضها التلفزيون الرسمي خلال الانقلاب العسكري سنة 2013، لا تزال ماثلة في أذهان المصريين. فقد توسط السيسي المشهد، ومعه قيادات الجيش، ورجال الدين، متمثلين في شيخ الأزهر وبابا الأقباط وحزب النور السلفي الذي كان طامعا من خلال موقفه ذاك في احتلال موقع الإخوان المسلمين في المشهد السياسي، وبعض المستقلين مثل محمد البرادعي، المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية الذي كان يحظى بدعم الغرب.

ولاحظت الصحيفة أن أغلب الوجوه التي ظهرت في تلك الصورة، اختفت بعد ذلك من المشهد السياسي، ولم يتبق غير العسكر وبعض رجال الدين، كما أن صورة السيسي أيضا بدأت شيئا فشيئا تتلطخ لدى من كانوا بالأمس مساندين له.

وأشارت الصحيفة إلى أن نظام السيسي يواصل تغطية عجزه وفشله من خلال تبني نظرية المؤامرة، فقد غمرت فيضانات مدينة الإسكندرية خلال شهر تشرين الأول/ أكتوبر مخلفة 17 قتيلا، ورغم أن هذه الفيضانات تحدث كل سنة مع بداية موسم الأمطار، بسبب ضعف البنية التحتية وعدم صيانة قنوات الصرف الصحي، فإن الحكومة عوض أن تسعى لحل هذا المشكل المزمن قررت إلقاء القبض على عدد من أنصار الإخوان المسلمين بتهمة سد هذه القنوات.

ونقلت الصحيفة عن دبلوماسي أوروبي في القاهرة قوله: “إن من أسباب ضعف المشاركة في الانتخابات هو أن القانون الانتخابي نفسه لا يشجع على المشاركة، كما أن المصريين كانوا قد انتخبوا برلمانهم بطريقة ديمقراطية في سنة 2012، ولكن المحكمة العليا قررت حله“.

وأشارت الصحيفة إلى أن نسبة المشاركة الضعيفة في هذه الجولة هي مواصلة لنسبة المشاركة خلال الجولة الأولى، والتي رغم ادعاء الأرقام الرسمية أنها وصلت إلى 26 في المئة، فإنها تبقى ضعيفة جدا مقارنة بانتخابات سنة 2012 التي شهدت منافسة حقيقية ووصلت نسبة المشاركة فيها إلى 55 في المئة.

وأكدت الصحيفة أن المتابعين للشأن المصري يجمعون على أن البلاد عادت للمشهد السياسي ذاته، الذي كان سائدا في عهد حسني مبارك، والذي كان فيه رجال الأعمال وشبكات المصالح والفساد يسيطرون على البلاد من أجل حماية مصالحهم.

ولاحظت أن النتائج المنبثقة عن الجولة الأولى من الانتخابات كشفت عن  قلة الخيارات المتاحة أمام الناخبين، وانحصار المنافسة في مجال ضيق، بعد قرار اليساريين عدم المشاركة، ومقاطعة أنصار الإخوان المسلمين للانتخابات بعد حظر نشاط حزبهم إثر الانقلاب العسكري.

وأشارت الصحيفة إلى أن تحالف “في حب مصر” المقرب من السيسي يسيطر على الانتخابات، في ظل تراجع كبير لحزب النور السلفي الذي لم يحصد أكثر من 11 مقعدا هذه المرة، بعد أن حصل على 22 في المئة من الأصوات في سنة 2012، وحل ثانيا بعد الإخوان المسلمين الذين حصلوا على نصف  أصوات الناخبين.

وعزت البايس” هذا التراجع الكبير إلى موقف الحزب المساند للعسكر أثناء تنفيذ الانقلاب في سنة 2013، وهو ما اعترف به الناطق باسم الحزب نادر بكار، الذي أقر بأن صورة الحزب أصبحت سلبية بسبب “أخطاء اقترفها في الماضي“.

ولفتت الصحيفة إلى أنه رغم بعض الدعم الذي يتلقاه السيسي على المستوى الدولي من أطراف تتجاهل انتهاكات حقوق الإنسان في مصر، فإن انعدام الأمن يكشف ضعفه وعجزه أمام صعود المجموعات الإرهابية في سيناء. وقد توالت الأخطاء وتعددت، من قتل السياح المكسيكيين، إلى وضع القنبلة على متن الطائرة الروسية، ويبدو أن السيسي الذي وعد بتوفير الأمن في مقابل الديمقراطية، فشل في توفير الاثنين، كما تقول الصحيفة الإسبانية.

 

 

*الأزمة المصرية السودانية تتجه نحو مزيد من السوء

تكاثرت السحب الملبدة بالغيوم  في سماء العلاقات المصرية السودانية في الآونة الأخيرة، وجاء حادث تعذيب مواطن سوداني في أحد أقسام الشرطة المصرية ليسكب مزيدا من البنزين على العلاقات بين البلدين . وتبادلت الدولتان القصف الإعلامي ،وهو ما نتج عنه تأجيل الاجتماع الخاص بسد النهضة والذي كان مقررا له السبت الماضي

واستنكر البرلمان السوداني في جلسته اليوم ما سمّاه “سوء معاملة” مواطنيه في مصر وذلك خلال جلسة استمع فيها لتقرير من وزير الخارجية إبراهيم غندور حول القضية.

واعترف وزير  الخارجية السوداني  خلال الجلسة أن هناك زيادة في حالات احتجاز السودانيين وتفتيشهم وسلب ممتلكاتهم في مصر “.

وأشار في تقريره الذي عرضه على البرلمان السوداني إلى  استهداف بعض المواطنين السودانيين في المقاهي والشوارع واقتيادهم في سيارات  ومحاولة الحصول على أموال منهم تحت ذرائع التأكد من وجود إقامات لديهم“.

وقال التقرير إنه “تتم معاملة المحتجزين في بعض الأحيان بفظاظة، كما انتقلت الحملات التي يتعرض لها السودانيون إلى بعض أماكن السكن التي يتم تفتيشها“.

وفي ختام الجلسة تلا رئيس البرلمان إبراهيم أحمد عمر مقترحاً وافق عليه النواب جاء فيه “يرفض البرلمان سوء معاملة المواطنين السودانيين في مصر”، ووجه وزارة الخارجية بإجراء التدابير اللازمة لتأمين مصالح رعاياها هناك.

يأتي هذا في الوقت الذي أعلن فيه الجيش المصري أن خمسة مهاجرين سودانيين قتلوا وأصيب ستة آخرون يوم الاثنين أثناء محاولة تسللهم عبر الحدود إلى إسرائيل .

الجيش أشار في بيانه أن قواته قامت بإطلاق عدد من الطلقات التحذيرية والتحرك للقبض على المتسللين الذين بادروا بإطلاق النيران على قوة التأمين بحسب البيان.

وأضاف “قامت القوات بالتعامل مع مصادر إنتاج النيران لإسكاتها وضبط هذه العناصر الإجرامية مما أسفر عن مقتل خمسة وإصابة ستة من المتسللين.”

وكانت الشرطة عثرت على جثث 15 مهاجرا أفريقيا بالمنطقة ذاتها يوم 15 نوفمبر تشرين الثاني الجاري  وذكرت مصادر أمنية آنذاك أن ثمانية مهاجرين أخرين أصيبوا فيما لم يعلن الجيش عن مسئوليته عن مقتلهم .

وكانت  المديرة التنفيذية لقسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش سارة ويتسن تساءلت في تغريدة لها عبر موقع تويتر بعد حادث مقتل 15 مهاجرا منتصف الشهر الجاريلماذا تتعامل مصر كشرطي حدود لإسرائيل ؟ الحكومات لا تطلق النار عادة على المغادرين بل القادمين فقط ” في إشارة إلى تورط قوات الأمن المصرية في قتل هؤلاء المهاجرين على ما يبدو .

 وكانت الاحزاب الرئيسية في السودان ومن بينها الحزب الحاكم ووسائل الاعلام والصحف قد شنت هجوما على مصر بعد واقعة تعذيب المواطن السوداني يحيي زكريا بقسم شرطة عابدين 

وأعلن  حزب «المؤتمر الوطنى» الذي يترأسه الرئيس السوداني عمر البشير  رفضه «لما تعرض له بعض السودانيين بمصر»، وشدد على عدم السماح بما وصفه بـ«الاصطياد في المياه العكرة.

واستمرت الحملة الإعلامية السودانية ضد مصر، بالرغم من اللقاء الذي جمع السفير سامح شكرى، وزير الخارجية، والسفير عبد المحمود عبد الحليم ، سفير جمهورية السودان بالقاهرة الخميس الماضى، .

وشنت صحيفة «الانتباهة» السودانية هجومًا على مصر، قائلة: «المصريون يسرحون ويمرحون في قلب عاصمتنا، بل كم من جريمة قاموا بارتكابها»، وتساءلت: «ماذا نجنى من وراء مصر؟ هل استيراد البلاستيك والبضائع المغشوشة؟».

ومن جهته، حذَّر القنصل العام بالسفارة السودانية في القاهرة، خالد الشيخ، السودانيين القادمين إلى مصر للعلاج أو لقضاء العطلات أو لأى غرض آخر، من حمل مبالغ كبيرة أثناء التحرك الداخلى، كما أطلق تحذيراً شديد اللهجة بأخذ الحيطة عند استبدال العملات الأجنبية.

من جانبه، قال أحمد عوض، القنصل السودانى بالقاهرة ورئيس «دار السودان»، إن السودانيين المقبوض عليهم من الزائرين القادمين من الخرطوم لمصر، وليسوا من المقيمين من أبناء الجالية السودانية. وأضاف أن السودانيين «يتم القبض عليهم والزج بهم داخل السجون، ويتلقون معاملة سيئة، بحجة حملهم مبالغ بسيطة من العملات الأجنبية».

 وقال دبلوماسيون سودانيون ، إن هناك غضباً سودانياً من استهداف مواطنين سودانيين من قبل الأمن المصري وحملة تفتيش للمواطنين السودانيين واحتجاز بعضهم في القاهرة، فضلاً عن شن الإعلام المصري حملة ضد الخرطوم واتهامها بالتواطؤ مع أديس أبابا في مشروع سد النهضة لتعطيش مصر، برغم أن القاهرة وقعت على اتفاقية تسمح لإثيوبيا ببناء السد، وتلقت معلومات من إثيوبيا بأنها تنوي بناء 4 سدود أخرى، بحسب المصادر

وكانت بعض وسائل  الإعلام مصرية قد شنت  هجوماً ضد السودان واتهمته  بأنه يتضامن مع إثيوبيا ضد مصالح مصر المائية مقابل اتفاقيات سرية بشراء الكهرباء الناتجة عن سد النهضة بأسعار زهيدة، ووصف صحيفة “البوابة” المصرية المقربة من السلطات المصرية، السودان في مانشيت أمس الجمعة بأنها “ليست دولة شقيقة“.

 

 

*وزير الخارجية السوداني يتهم الشرطة المصرية بقتل 16 سودانيا

اتهم وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، اليوم الاثنين، الشرطة المصرية بقتل 16 سودانيا يوم 15 نوفمبر الجاري أثناء محاولتهم العبور والتسلل إلى إسرائيل.

وقال غندور للبرلمان السوداني إن ضحايا حادث 15 نوفمبر سودانيون وإن عدد القتلى 16 وليس 15 وإن الشرطة المصرية قتلتهم.

وقال للأسف الشديد تأكد للجنة شكلتها السفارة السودانية في القاهرة مقتل 16 سودانيا من قبل رجال شرطة الحدود المصرية أثناء محاولتهم العبور والتسلل إلى إسرائيل“.

وأضاف “نواصل متابعتنا مع الجهات المصرية لمعرفة ملابسات قتلهم والجهات التي كانت تقف وراء تسفيرهم لإسرائيل“.

وكانت الشرطة قد عثرت على جثث 15 مهاجرا أفريقيا بالمنطقة يوم 15 نوفمبر. وذكرت مصادر أمنية آنذاك أن ثمانية مهاجرين آخرين أصيبوا. ولم يُعرف من يقف وراء ذلك الحادث ولم تعلن السلطات عن جنسيات المهاجرين.

وقال الجيش المصري إن 5 مهاجرين سودانيين قتلوا وأصيب 6 آخرون اليوم الاثنين برصاص حرس الحدود في محافظة شمال سيناء أثناء محاولتهم التسلل عبر الحدود إلى إسرائيل، مشيرا إلى أن مجندا أصيب خلال تبادل إطلاق النار، كما ألقي القبض على 5 سودانيين آخرين.

 

 

* تعرَّف على 9 من أساتذة الجامعة تم الحكم عليهم بالإعدام بعد الانقلاب

أدانت حركة “جامعة مستقلة”، في إحصائيتها الصادرة حديثًا، والخاصة بالانتهاكات الممارسة  من قبل سلطات الانقلاب العسكري ضد أساتذة الجامعات في مصر، ارتفاع حصيلة الأساتذة المحكوم عليهم بالإعدام إلى 9 أساتذة جامعيين، فضلاً عن استشهاد 13 من أعضاء هيئة التدريس في الجامعات المصرية

وفي تقريرها “انتهاكات العسكر ضد أساتذة الجامعات” والذي يرصد ما يعانيه أعضاء هيئة التدريس الجامعي في مصر منذ الانقلاب العسكري في يوليو من العام 2013، و حتى 19 نوفمبر الجاري، رصدت الحركة اعتقال 250 أستاذًا جامعيًّا، وفصل 40، من بينهم 15 أستاذًا جامعيًّا في محافظة القاهرة وحدها.

ووفقًا للمعلومات التي وردت في إحصائية حركة جامعة مستقلة”، تمّ الحكم بالمؤبد على 5 أساتذة جامعيين في مصر، كما تمت معاقبة 137 آخرين إداريًا.

وتضم قائمة الأساتذة الجامعيين المحكوم عليهم بالإعدام، وفقًا لما صرّح به المتحدث باسم حركة “جامعة مستقلة، الأستاذ الجامعي، أحمد عبد الباسط،  كُلاًّ من رئيس الجمهورية ، الدكتور محمد مرسي، الأستاذ في كلية الهندسة جامعة الزقازيق، والدكتور محمد البلتاجي، الأستاذ المساعد في كلية طب جامعة الأزهر، والدكتور محمد بديع، الأستاذ في كلية الطب البيطري بجامعة بني سويف، والدكتور سعد الكتاتني، الأستاذ في كلية العلوم جامعة المنيا، والدكتور محمود غزلان، الأستاذ في كلية الزراعة جامعة الزقازيق، والدكتور حسام أبو بكر الصديق، المدرس بكلية الهندسة، والدكتور صلاح سلطان، الأستاذ بكلية دار العلوم جامعة القاهرة، والدكتور رشاد بيومي، الأستاذ في كلية العلوم جامعة القاهرة، والدكتور علي عز الدين، الأستاذ في كلية الطب جامعة أسيوط، وهو الذي حصل على حكم غيابي بالإعدام.

من جانبه، أكد المتحدث الرسمي باسم حركة جامعة مستقلة”، الأستاذ الجامعي، أحمد عبد الباسط، أن الحركة تنشر بانتظام تقارير وإحصائيات توضح حجم الانتهاكات التي يتعرض لها أساتذة الجامعات في مصر.

وقال عبدالباسط في تصريحات “الحركة لديها على الأقل 5 ممثلين في كل جامعة مصرية، وهم الأساس في الحصول على المعلومات الخاصة بما يتعرض له أساتذة الجامعات في مصر، سواء في ما يتعلق بالفصل عن العمل، أو الاعتقال أو أي صور أخرى من صور الانتهاكات”.

 

 

* 1% نسبة من أدلى بصوته للمصريين بالخارج بالمرحلة الثانية بانتخابات برلمان الدم

أكد مصدر قضائي بارز باللجنة العليا لانتخابات برلمان الدم، أن عدد المصريين في الخارج الذين أدلوا بأصواتهم في المرحلة الثانية للانتخابات بلغ نحو 40 ألف ناخب.

وأضاف المصدر -في تصريحات صحفية اليوم الاثنين 23 نوفمبر 2015- أن هذه النسبة تمثل أقل من 1% فقط من إجمالي من يحق لهم التصويت في الانتخابات، وهو رقم أقل بكثير من الرقم الذي سجل في أخر انتخابات أجريت، وهي مسرحية الانتخابات الرئاسية والتي بلغ فيها التصويت 318 ألف ناخب.

وأوضح المصدر أن السعودية والكويت تصدّرا أعلى الدول من حيث الكثافة التصويتية، حيث مثلا وحدهما أكثر من 60% من إجمالي من أدلى بصوته في الانتخابات البرلمانية بالخارج

 

 

* هَمّ يضحك”.. الانقلاب يحقق في “مذبحة القطط الثانية

همّ يبكّي وهمّ يضحك”، ذلك ما ينطبق على طاهر سبالة”، وكيل أول نيابة قصر النيل، والمستشار ضياء نجم الدين، مدير نيابة الانقلاب، اللذين استمعا لأقوال محامي النادي الأهلي حول واقعة مذبحة القطط الثانية“.

وأكد المحامي في أقواله أمام المستشار طاهر سبالة، أن النادي الأهلي تعاقد مع شركة متخصصة للتخلص من القطط وإخراجها خارج أسوار النادي عن طريق تخديرها وليس قتلها.

وأضاف المحامى، أن مدير عام النادي الأهلي تلقى العديد من شكاوى الأعضاء تبدى استيائها من انتشار القطط داخل جدران النادي، وتسببها في إصابة أبناء النادي، وعدم راحتهم في تناول الطعام بسبب توحش القطط، وهو ما دفع إدارة النادي على التعاقد مع شركة ينص في العقد المبرم على عدم قتل القطط، ولكن إخراجها بطريق التخدير وليس القتل.

ووفقًا لمصدر بمجلس إدارة النادي الأهلي فإنه تم التعاقد مع إحدى الشركات المختصة لقتل القطط، والتي يديرها ويشرف عليها أحد اللواءات المتقاعدين بالجيش.

تحقيق النادي الأهلي أثبت أن القطط تم قتلها بالفعل ولم يتم تخديرها كما أشيع وبدأ مسئولو النادي الأهلي في مقاضاة هذه الشركة” التي خدعتهم حسب تصريحات المسئولين.

وكان عدد من أعضاء النادي الأهلي وعدد من وجمعيات حقوق الحيوان قد حرروا محضرًا ضد مسئولي النادي الأهلي رقمه 3 أحوال في نقطة شرطة الجزيرة لإثبات حالة وفتح تحقيق في الأمر، لتقوم نيابة الانقلاب من جهتها بإرسال القطط التي تم إيجادها خارج أسوار للطب البيطري، لإثبات الطريقة التي تم قتلها بها.

يذكر أن ميلشيات الانقلاب قتلت في فض اعتصامي رابعة والنهضة أكثر من 5000 آلاف مصري، بينهم نساء وأطفال، وحرقت معظم الجثث، ومع ذلك يحاكم الأبرياء أمام منصة قضاء الانقلاب بتهم رفض حكم العسكر، بعد الإطاحة بالرئيس المدني المنتخب محمد مرسي.

 

 

* شاهد واضحك مع شطحات الجبالي: صفقة بين “حب مصر” و”الإخوان” لإعادتهم إلى الحكم!

لا تكاد ذاكرة الشعب المصري تنسى تصريحات الانقلابية “تهاني الجبالي” حول أن شقيق الرئيس الأمريكي باراك أوباما هو أحد أعضاء جماعة الإخوان المسلمين، حتى خرجت “الجبالي” ذاتها بتصريحات أكثر مدعاة للسخرية والضحك، حيث زعمت في تصريحات صحفية اليوم أن “قائمة العسكرفي الانتخابات البرلمانية المسماة بـ”حب مصر” قامت بالتنسيق مع جماعة الإخوان المسلمين وعمل صفقة معاهم بالتعاون مع أمريكا لإعادتهم لسدة الحكم مرة أخرى.

وخلال مؤتمر صحفي اليوم الإثنين، زعمت، تهاني الجبالي، مؤسس التحالف الجمهوري للقوى الاجتماعية، والمرشحة في انتخابات العسكر على قائمة التحالف الجمهوري بقطاع القاهرة ووسط الدلتا، أن قائمة “في حب مصر” التي يترأسها اللواء الانقلابي “سامح سيف اليزل” عقدت  صفقات مع جماعة الإخوان، لافتة إلى أنها ستتقدم ببلاغات للنائب العام بذلك، بينما أكدت “فى حب مصر” أنها سترد بالقانون.

وهاجمت الجبالي، خلال مؤتمر صحفي عقدته ظهر اليوم الاثنين بمقر التحالف، قائمة “في حب مصر”، واتهمتها بعقد صفقات مع أنصار جماعة الإخوان المسلمين في خارج مصر خاصة في السعودية والكويت؛ وذلك لضمان الحصول على أصواتهم، منوهة إلى أن المؤتمر لا يعد مخالفة لضوابط الدعاية الانتخابية، بحسب زعمها.

وزعمت الجبالي أن هناك محاولات لطمس الحقائق وتغليب القائمة المنافسة وأكدت أن اللواء سامح سيف اليزل، المقرر العام لقائمة في حب مصر، اجتمع مع قيادات بجماعة الإخوان المسلمين في الخارج وتحالف مع تنظيم الإخوان للحصول على أصواتهم، واصفة ذلك بالاختراق للأمن القومي المصري، لافتة إلى أنها ستتقدم بهذه الوقائع في بلاغ إلى النائب العام، وذلك بحسب زعمها.

وقالت الجبالي “إن الصفقة شملت  إعادة الإخوان للحكم، زاعمة أنها تملك مجموعة من الصور لاجتماعات ولقاءات قالت عنها إنها تمت بين اللواء سامح سيف اليزل وشخصيات إخوانية منهم شخص قالت إنه يدعى “محمود صبرى”  ممول الإخوان فى الكويت، بحسب زعمها.

بكري: تهاني تكذب

في المقابل شن  الانقلابي مصطفى بكري مرشح قائمة  في حب مصر، هجوما على الانقلابية “تهاني الجبالي”   مؤكدا أن إن ما ذكرته الجبالى، بشأن تحالف “فى حب مصر” مع الإخوان، يعد معلومات كاذبة جملةً وتفصيلاً.

وأضاف “بكرى” فى تصريحات صحفية  “يبدو أن تهانى الجبالى بعد أن شعرت بالفوز الكاسح لقائمة فى حب مصر بالخارج، إضافة إلى مؤشرات اكتساحها فى الداخل، لجأت لمثل هذه الادعاءات التى تمثل تأثيرًا كبيرًا على العملية الانتخابية، وسعيًا لتشويه قائمة فى حب مصر، فى محاولة رخيصة“.

وتابع عضو اللجنة التنسيقية للقائمة: “ما كنت أتمنى أن تتورط فى مثل تلك الادعاءات، وتقطع الصمت الانتخابى بادعاءات تمثل خرقًا لكل القواعد”، مؤكدًا أن القائمة سترد عليها قانونيًا.

 

 

* قيمة الانتخابات والقضاة عند العسكر “مبولة

أظهرت صورة ملتقطة اليوم من إحدى اللجان الانتخابية لانتخابات العسكر بمدينة دسوق، وجود مبولة مياه داخل مقر اللجنة الفرعية رقم 249 بدسوق كفر الشيخ.

وتظهر الصورة صندوق التصويت إلى جوار المبولة داخل مقر الانتخابي، الذي هو بالأساس حمامات للرجال بوحدة صحية.

وطالب القاضي أن يجرى تحقيقا فى الموضوع، لأن المقر لا يليق بمكانة القاضى.

إلا أن الصورة أظهرت المكانة والقيمة الحقيقية للانتخابات والقضاة عند العسكر وهي “المبولة”.

 

 

* بعد نكبة الطائرة.. 4 تنازلات من الانقلاب لروسيا وبريطانيا من أجل عودة السياح

شهدت مصر بسبب الانقلاب العسكري  ضربة قاضية لقطاع السياحة الذي يُعد أحد أهم موارد النقد الأجنبي؛ وذلك بعد حادث تحطم الطائرة الروسية فوق سيناء، ما أدى لمقتل 224 روسيًا كانوا على متنها، وبعد أن قررت روسيا وبريطانيا إجلاء رعاياهما من مصر.

فبعد وصول وفد أمني روسي، أعلنت عنه موسكو إلى القاهرة، لمراجعة إجراءات تأمين سفارتها في القاهرة، ومصالحها بمصر عمومًا، توالت التنازلات الانقلاب المصري لبريطانيا أيضًا في محاولة لاسترضاء الدولة العظمى، كما أكدت حكومة السيسي استعدادها التام لاستقبال أية وفود رسمية من شأنها تأمين الأجانب في مصر بشكل عام.

أبرز التنازلات

1- وافقت حكومة السيسي على استقبال وفد أمني بريطاني رفيع المستوى للقاهرة، تكون أول مهامه مراقبة أمن المطارات المصرية، وذلك على خلفية إعلان روسيا وجود عمل إرهابي وراء سقوط الطائرة، وأن التنظيم استغل ثغرة بمطار شرم الشيخ استطاع من خلالها، وضع قنبلة على متن الطائرة.

2- وافقت سلطات الانقلاب العسكري المصرية على أن يكون من مهام الوفود، مراجعة أمن سفاراتهم في القاهرة، والإشراف على إجراءات تأمين رعاياهم المقيمين في مصر.

3- زار مصر وفد من كبار خبراء الطيران ومكافحة الإرهاب في الحكومة البريطانية، وقد جابوا القاهرة والأقصر وشرم الشيخ متفقدين المطارات، واطلعوا على كل ما يخص الأنظمة الأمنية في هذه المناطق، بدعوى أن هذا من شأنه الإسراع بعودة السياحة البريطانية لمصر.

4- التوقيع مع روسيا على اتفاق بناء محطة نووية في منطقة الضبعة في الساحل الشمالي، تتضمن أربعة مفاعلات، وذلك بقرض يتم سداده على 35 عامًا، وهو ما يراه متخصصون رشوة لروسيا بعد حادث الطائرة.

وكانت مصر اعترضت على تغطية الإعلام البريطاني لأزمة سقوط الطائرة الروسية بسيناء؛ حيث طلب مسؤولون بخارجية الانقلاب من السفير البريطاني بالقاهرة “جون كاسن” ضرورة وقف تسمية عمليات إجلاء رعاياها من شرم الشيخ وقتها بـ”رحلات الإنقاذ”؛ نظرًا لما يسببه ذلك من أضرار للنشاط السياحي المصري بشكل عام بشأن السياحة الآتية من أوروبا.

 

 

* البورصة المصرية تخسر 5.3 مليار جنيه متأثرة بمبيعات الأجانب

تعرضت مؤشرات البورصة المصرية للتراجع بنهاية جلسة تعاملات اليوم الاثنين متأثرة بمبيعات المستثمرين الأجانب ليخسر رأس المال السوقي الإجمالي من قيمته 5.3 مليار جنيه
وتراجع مؤشر “EGX30” الذي يقيس أداء أنشط 30 شركة مقيدة في السوق بنسبة 2.36% ليغلق عند مستوى 6451.32 نقطة وانخفض أيضًا مؤشر “EGX70” الذي يقيس أداء الأسهم المتوسطة والصغيرة بنسبة 1.8% ليغلق عند مستوى 353.5 نقطة.
وانخفض مؤشر “EGX100” الأوسع نطاقًا بنسبة 1.4% ليغلق عند مستوى 762.48 نقطة وتراجع أيضًا مؤشر “EGX50” مؤشر متساوي الأوزان النسبية بنسبة 1.83% ليغلق عند مستوى 113.15 نقطة، وانخفض أيضًا مؤشر “EGX20” محدد الأوزان النسبية بنسبة 2.29% ليغلق عند مستوى 6326.02 نقطة.
وسجل رأس المال السوقي الإجمالي للأسهم المقيدة في السوق عند 418.630 مليار جنيه مقابل 423.944 مليار جنيهفي الجلسة السابقة.
ومالت تعاملات المستثمرين المصريين والعرب نحو الشراء حيث بلغ صافي مشترياتهم 3.3 مليون جنيه و 51.561 مليون جنيه على التوالي فيما مالت تعاملات المستثمرين الأجانب نحو البيع حيث بلغ صافي مبيعاتهم 54.933 مليون جنيه.
واستحوذ المستثمرين الأفراد على نسبة 46.15% من إجمالي التداولات فيما كانت النسبة الباقية من نصيب المؤسسات بنسبة 53.84%.

 

*الكاتب السعودي ادريس الدريس: الإعلام المصري يقوده موتورون وأفواه مسعورة

شن الكاتب والإعلامي السعودي إدريس الدريس هجومًا حادًا على الإعلام المصري، في مقالة نشرها موقع “الوطن أون لاين” السعودي.

وقال الدريس” في المقال الذي حمل عنوان “إلى سدنة الإعلام المصري: كفايه بأه“: “تأسس الإعلام المصري في منهجه العاطفي وتكرس في توجهه القائم على التحريض والإثارة منذ أيام أحمد سعيد، وتصدر المشهد وسيطر على الذائقة العربية قبل أكثر من 50 عاماً. وكان حري بهذا التوجه أن ينقرض لأنه إعلام لا يعتمد المنطق والمعلومة، ولا يمتهن أسلوب الحوار العقلاني لولا أن مؤسس هذه المدرسة محمد حسنين هيكل بقي مستمرا حتى الآن يمارس تعاليه وفوقيته ويجذب إليه بادعاءاته التي لا تسندها الوقائع حشدا من التابعين يمارسون الديماقوجية تحت ذريعة الإعلام، على حين استطاع الإعلام في كثير من الدول العربية أن يتجاوز الإعلام المصري مطبوعا ومقروءا ومتلفزا رغم أسبقيته وعراقته“.

ورأى الكابت السعودي أن مرحلة حكم الرئيس الراحل جمال عبد الناصر كان لها تأثيرًا قويًا في تشكيل الإعلام والوعي المصري، فقال: “لقد تركت مرحلة عبدالناصر الإعلامية التي كانت تعتمد الردح والتضليل بصمتها محفورة على مسيرة الإعلام المصري على نحو جعل المسيرة تفرخ رهطا من مدعي الإعلام الطارئين الذين أصبحوا أبواقا للمشروع الصفوي، بعد أن قاموا بتأجير حناجرهم وأقلامهم في سوق الهجوم الفارسي ضد كل توجه قومي وعربي صرف“.

وتابع هجومه على الإعلام المصري قائلًا: “أحد هؤلاء يخرج ممتطياً حمالة بنطلونه على كتفيه ليسرف في استهداف العروبة بكل أطيافها وطوائفها ويمعن في الشتم، فهو لا ينفك -كما يشاء الولي الفقيه- يشتم المملكة والخليج والبترول ويطلق الاتهامات التي لا تسندها الحقيقة ليتهم هذه الدول المتطورة بأنها تقف خلف التطرف، وأنها تدعم الإرهاب وأنها تسند داعش والقاعدة.. ثم يجعل “الوهابية” سبب كل مصيبة وآفة، لكنه لا يقول لنا لماذا لم نكن نسمع عن وهابية مزعومة أيام سطوة القطبية”، ولم نكن نعرف ما هي القاعدة أيام سطوة “التكفير والهجرة” التي أسست لمبدأ الخروج وهجرة المجتمع الراهن وتكفيرهم وهم الذين تنامى مدهم وتجذر فكرهم تحت الأرض حتى تفجر أثناء حادثة المنصة على يد خالد الإسلامبولي وعبود الزمر وحسين عباس الذين تولوا اغتيال الرئيس أنور السادات“.

وفرق “الدريس” بين مصر وإعلامها قائلًا: “إننا لا نشتم مصر ولا نسيء لأهلها في إعلامنا، ولو تمادى أحدنا وأراد ذلك لما سمحت له الدولة هنا، لأن للإعلام عندنا أخلاقيات ولعلاقات الدول الشقيقة حدود لا يمكن تجاوزها وخصوصيات لا يجوز المساس بها.. ولهذا لم يكن بإمكان أحدنا أن يقول أوقفوا ديناصورات التكفير والهجرة“.

وتسائل: “كيف يسمح القيمون على الإعلام المصري لهذه الأبواق أن تنهش في بلادنا وأهلها ليل نهار؟ وكيف يرضون بهذا الانحياز المكشوف الذي يستهدف اللحمة القومية بحجة التحذير من “الوهابية” واعتبارها أصلا لـ”داعش” و”القاعدة”؟ ولماذا لم يحذر هؤلاء المأزومون من تغول ووحشية الملالي والمليشيات الطائفية مثل حزب الله وفيلق بدر وعصائب أهل الحق ولواء أبي الفضل العباس والحشد الشعبي؟ ولماذا صمتوا عن حقيقة أن إيران كانت ولا زالت موئلا ومقاما لزعماء القاعدة؟ ونريدهم أن يفسروا لنا كيف تخلى الجيش العراقي بأمر المالكي عن كل عتاده وسلاحه لجنود داعش: كما نريدهم أن يخبرونا لماذا داعش رغم بشاعة تفجيراتهم- لكنهم لم يفجروا في إيران دعك من إسرائيل؟ فذلك عهد طويل من السلام الذي ضمنته سورية حافظ الأسد خلال أكثر من 50 عاماً لم تطلق خلالها رصاصة واحدة على العدو/ الحليف“.

وأكمل هجومه قائلًا: “إذا كان هؤلاء الموتورون في الإعلام المصري قد لاحظوا أن داعش تستهدف الجوامع في نجران والدمام والأحساء فإننا نذكرهم أيضا بأن إيران تحرك مخالبها وتطلق الرصاص العشوائي على رجال الأمن في العوامية، وفعلت أفاعيلها في الخبر وكدست الأسلحة والمتفجرات في البحرين وفي الكويت وفي القطيف، وهي تمد يدها الطائفية وأذرعها المتطرفة لتعيث قتلا وتفجيراً في سورية ولبنان واليمن والعراق، فهل أعمى الدفع الإيراني عيونهم؟“.

وأضاف: “لا شك أن لدولارات “تصدير الثورة” وقعها بشكل يغير النفوس ويقلب الحقائق ويجعل الشتم والسباب يتصاعد على قدر توجيه “ولي الدفع” فيما “الحسابة بتحسب.. وليعلم المهاجمون أن إيران التي اشترت أقلامهم بأرخص الأثمان هي التي أطلقت اسم قاتل السادات على أحد شوارعها، ولعلهم يعلمون أن ثعلب القاعدة أيمن الظواهري ليس وهابياً ولكنه من مخرجات جماعة الجهاد الإسلامي المصري التي كانت النواة لتنظيم القاعدة، والحال كذلك مع المصري سيف العدل وهي كنية العقيد السابق في الجيش المصري محمد إبراهيم مكاوي، وكذلك مصطفى حامد صهر سيف العدل الذي كان بحسب ملفات الاستخبارات يقوم بدور حلقة الوصل بين الجماعة والحكومة الإيرانية، وقد تولى تدبير ملاجئ لكبار قادة القاعدة وعوائلهم في إيران عقب سقوط طالبان، ولعلكم تتذكرون تطرف عمر عبدالرحمن الذي كان سلوكه ونهجه عورة في حق الإسلام، فأين كانت الوهابية أو السعودية أو الخليج أو النفط من كل هذه القوائم الإرهابية المصرية التي كانت نواة لكل تشدد لاحق؟!!”.

وأردف: “لا نزال نؤمل في الخيرين الطيبين الأنقياء الاتقياء من إخواننا في مصر العروبة أن يؤثروا إيجابا في إعلامهم، فكثير على مصر التي كانت لها الريادة في العالم العربي أن تقف جامدة تتوكأ على أتباع مدرسة: اكذب.. اكذب حتى يصدقك الناس“.

وقارن الدريس” بين الإعلام المصري والإعلام العربي قائلًا: “لقد تحرك الإعلام العربي من حولهم وطور أنساقه وابتدع أساليبه الحديثة فيما بقي الإعلام المصري رهينة “الهيكل” العقيم القديم الذي يرسخ في قيود اليسار والناصرية، ولهذا فإن على الإعلام المصري أن “ينظر حوله” ويخرج من تلك “الحفرة” التي وقع فيها، ثم عليه أن يضع ميثاقا أخلاقيا ومنهجا صارما يلجم فيه هذه الأفواه المسعورة“.

واختتم مقاله قائلًا: “نرجوكم يا عقلاء الإعلام المصري: لقد شارف حلمنا على النفاد“.

 

 

*صحيفة بريطانية تنشر”وثيقة سرية” تكشف خطة ولي عهد أبو ظبي لحكم مصر!

كشف الكاتب البريطاني الشهير ديفيد هيرست، رئيس تحرير موقع “ميدل إيست آي”، عن “وثيقة استراتيجية سرية” تظهر تفاصيل “خطة ورؤية ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد لحكم مصر وإدارتها” وهى الوثيقة التي تعتبر فضيحة كبرى في حال صدقيتها

كما تظهر الوثيقة إحباط ” ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد تجاه عبد الفتاح السيسي، وفقدانه الثقة في قدرته على خدمة مصالح الدول الخليجية، وتخطيطه لفرض سيطرته على الحكم في مصر“.

 وقال هيرست- في مقال نشره الموقع البريطاني بعنوان “حصري: خطة إماراتية لحكم مصر” إن الوثيقة السرية التي أعدها أحد أعضاء فريق بن زايد بتاريخ 12 أكتوبر، تضم تصريحين رئيسيين يوضحان مدى إحباط بن زايد من السيسي “الذي مول ولي عهد أبوظبي انقلابه العسكري”وأغدق عليه مليارات الدولارات جنبا إلى جنب مع المملكة العربية السعودية، كما يكشفان عن الثمن السياسي الذي سيدفعه الإماراتيون إذا استمروا في تمويل مصر.

 وبحسب الكاتب، قال بن زايد عن السيسي: “هذا الشخص يجب أن يعرف أنني لست آلة صراف آلي”. وتصريح آخر يوضح أن إستراتيجية الإمارات في المستقبل يجب ألا تقتصر على محاولة التأثير على الحكومة في مصر ولكن السيطرة عليها؛ حيث قال بن زايد: “الآن سوف أعطي لكن بشروطي إذا أعطيت سوف أحكم“.

 وأضاف هيرست: إن الوثيقة التي اطلع عليها موقع “ميدل إيست آي” بشكل حصري، تثير تساؤلات عما إذا كان بن زايد حصل على العائد المناسب لاستثماره في مصر، كما تكشف عن عدم رضا تجاه المسئولين المصريين الذين لم يبدوا ولاءا كبيرا لدولة الإمارات بعد أن ظن الإماراتيون أنه قد تم تجنيدهم .

وتقول الوثيقة إنه في المستقبل سيتعين على الإماراتيين اختيار شركائهم في مصر بعناية أكبر، وأن عليهم وقف “الحرب الكلامية” التي تضر بمصالحهم، في إشارة إلى الحملة الحالية التي تشنها وسائل الإعلام المصرية ضد المملكة العربية السعودية وهجومها على الملك سلمان بن عبد العزيز وابنه محمد.

وتحدد الوثيقة السرية 3 مراحل للاستثمار في مصر ستبدأ مطلع العام المقبل، وفي المرحلة الثالثة، ستسعى الإمارات للتحول من دور “ممول” إلى “شريك كامل“.

وتقول الوثيقة إن الإمارات يجب عليها تمويل وتجنيد مراكز البحث ومؤسسات الفكر والرأي والجامعات، ووسائل الإعلام في مصر، وأن هذه الاستثمارات المباشرة ينبغي أن يكون لها إستراتيجية ورؤية واضحة، والتأكد من أن كل مبلغ مدفوع سيخدم مصالح أبوظبي.  

يقول هيرست: إن الوثيقة توضح وبعبارات صريحة الطموحات الإماراتية للسيطرة على مصر، وتكشف عن 3 شروط للاستمرار في خطة إنقاذ حكومة السيسي. وهذه الشروط التي تخص السياسات المحلية هي: إزالة دعم البنزين على مدى السنوات الثلاث المقبلة، والمطالبة بأن تضع الإمارات إستراتيجية لسعر الجنيه المصري مقارنة مع الدولار الأمريكي- فيما يعتبر بمثابة سيطرة على السياسة النقدية في مصر- وتقليص الإجراءات البيروقراطية.

ويقول هيرست إن الوثيقة توضح إلى أي مدى تسبب السيسي في خذلان مموليه، ونقل عن أحد المحللين المهتمين  بدراسة العلاقة المتدهورة بين مصر والإمارات قوله: “الانتقادات تدل على أن الإماراتيين غير راضين عن السيسي وأنه لا يخدم مصالحهم“.

 وأضاف: “الفكرة الرئيسية لدى الإمارتيين هي أن محمد بن زايد يجب أن يكون الحاكم الحقيقي لمصر، وأن رئيس مصر، أيا كان، يجب أن ينفذ ما يطلبه بن زايد منه” .

 

 

برلمان العسكر اللجان خاوية على عروشها. . الاثنين 19 أكتوبر. . محدش راح ومصر تبهر العالم!

لجنة انتخابية خاوية الا من جنديين وحمار

لجنة انتخابية خاوية الا من جنديين وحمار

نعم للكوسة

برلمان العسكر اللجان خاوية على عروشها. . الاثنين 19 أكتوبر. . محدش راح ومصر تبهر العالم!

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* توقيف 4 مندوبين لحزب النور لمخالفتهم حظر الدعاية الانتخابية

 

* قاضي” لجنة في بولاق الدكرور: لم يحضر أي ناخب حتى الآن!

قال رئيس اللجنة الفرعية 103 في مدرسة محمد فاروق بدائرة بولاق الدكرور الانتخابية، المستشار محمد علي، إن اللجنة لم يحضر إليها أي ناخب للإدلاء بصوته مُنذ فتح اللجنة صباح اليوم، حتى الآن.

وأضاف «فاروق»، في تصريحات نشرتها بوابة «الشروق»، أن مُعظم الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم، أمس، كانوا من كبار السن والسيدات، فيما غاب الشباب عن المشاركة، وسخر رئيس اللجنة قائلا «إن اللجنة ترفع شعار لم يحضر أحد».

ويتنافس بدائرة بولاق الدكرور 45 مرشحا بينهم 12 حزبيا يتنافسون على ثلاثة مقاعد، وذلك بعد انفصال الدائرة عن دائرتي الطالبية والعمرانية، وفقا لقانون تقسيم الدوائر الجديد.

 

 

* سي أي كابيتال: الجنيه يستعد لتراجع جديد أمام الدولار في البنوك

قال هاني فرحات كبير الخبراء الاقتصاديين في مؤسسة “سي أي كابيتال، إن التوقعات تشير إلى استمرار تراجع الجنيه إلى 8.2 مقابل الدولار بحلول نهاية العام. وأوضح فرحات أنّ قرار خفض العملة المحلية في حد ذاته ليس كافيًا، مردفًا أنها “تعد خطوة نحو سياسات أكثر تماسكًا لإدارة سعر الصرف الأجنبي وسيصاحبها إجراءات أخرى أيضا“.

وشهد الجنيه المصري للمرة الثانية خلال أسبوع تراجعاً كبيراً مقابل الدولار, وذلك بعد القرار الذي اتخذه البنك المركزي المصري, بتقليل قيمته من 7.83 إلى 7.93 جنيه للدولار.

 ويسيطر البنك المركزي على قيمة العملة المحلية في مزادات العملة الأجنبية، وهي أقل قيمة سجلها الجنيه المصري منذ أدخلت الحكومة نظام المزادات في ديسمبر من العام 2012 بهدف تنظيم خفض العملة. ووفقا لتقديرات البنك المركزي، فقد هبط الاحتياطي الأجنبي بنسبة 9.7% في سبتمبر الماضي إلى ما قيمته 16.3 مليار دولار، متأثرًا بسنوات الاضطرابات التي تلت الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك في ثورة الـ 25 من يناير 2011 وتداعياتها على القطاع السياحي وهروب الاستثمارات الأجنبية.

 واستشهدت نيويورك تايمز” بتصريحات وزير الاستثمار أشرف سالمان الأسبوع الماضي أمام مجموعة من قادة الأعمال حين قال: “يتعين علينا أن نحل المشكلة من جذورها. ونحن نحاول إعادة هيكلة الميزان التجاري لسد الفجوة بين الصادرات والواردات.”

وأضاف سالمان أن الحكومة تستهدف تعزيز الصادرات في قطاعي الأسمدة العضوية والأسمنت، جنبا إلى جنب مع تحسين جودة الواردات بحلول نهاية العام الجاري.  

 

 

* صحيفة أمريكية”: برلمان السيسي المقبل فاقد للشرعية

ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، أن البرلمان المصري القادم فاقد للشرعية، لأن الأعداد التي شاركت في أولى جولات الانتخابات البرلمانية كانت قليلة جدا.

وقالت الصحيفة، في تقريرها المنشور، اليوم، إن “قلة الأعداد اضطرت الحكومة إلى إعلان عطلة نصف يوم، لموظفي الدولة، اليوم الاثنين، في محاولة لزيادة المشاركة“.

ورصدت آراء بعض الشباب الذين عزفوا عن التصويت في الانتخابات، الذين أجمعوا على أن اليأس وفقدان الأمل المحركان الأساسيان اللذان دفعا إلى عدم المشاركة.

ورأت نيويورك تايمز” أن الحكومة مسؤولة جزئيا عن ذلك؛ لقد تغاضت عن المشاكل الداخلية التي تواجه الشعب، واهتمت بالحرب على الإرهاب المزعوم، وما هو إلا مجرد ذريعة لتبرير الحملة الواسعة على الإسلاميين“.

 

 

*كارت بعشرة و50 جنيهًا وبطانية أبرز رشاوى في المرحلة الأولى من انتخابات ” برلمان مرجان

 “كارت بعشرة، رمل وإسمنت، بطاطين، 50 جنيهًا، خبز مدعم، أكياس حلوى، ورصف للطرق ليلة انتخابات ” برلمان الدم ” المعروف باسم ” برلمان مرجان “، كانت إحدى أبرز الرشى الانتخابية في اليوم لتصويت الناخبين بالمرحلة الأولى، وذلك بعد عزوف الناخبين عن التصويت.

ووسط عزوف تام للناخبين وإقبال ضعيف للغاية بدأت، أمس الأحد، انتخابات برلمان العسكر في مصر في 14 محافظة هي “الجيزة والفيوم وبني سويف والمنيا وأسيوط والوادي الجديد وسوهاج وقنا والأقصر وأسوان والبحر الأحمر والإسكندرية والبحيرة ومرسى مطروح”؛ حيث يبلغ تعداد من لهم حق التصويت في تلك المرحلة 27 مليونًا و402 ألف و353 ناخبًا، وذلك وسط حالة من الرشاوى، بجميع المحافظات.

وقال الانقلابي الدكتور “عباس شومان” وكيل الأزهر: الأصوات الانتخابية ليست سلعة تباع وتشترى، وفيما يلي رصد لأهم حالات الرشاوى الانتخابية حتى الآنالتي لا يعترف بها موقع نافذة مصر كإنتخابات برلمانية – بل هل مسرحية هزلية ولكن من باب الرصد للانتهاكات :

الجيزة

رصد عدد من المراقبين رشاوى انتخابية في محافظة الجيزة؛ حيث ترددت شكوى بوجود رشاوى انتخابية بالشيخ زايد و6 أكتوبر بعد قيام أحد المرشحين بتوزيع أكياس خبز مدعم.

ورصد مراقبون باللجان (15-17) بمدرسة الشهيد عصام الإسلامبولي مركز البدرشين قيام بعض المرشحيين بتوزيع مبالغ نقدية علي الناخبين للتصويت لصالحهم.

وذكرت غرفة عمليات الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، أنها رصدت «انتهاكات انتخابية»، وأن مجمع مدارس العمرانية شهد عملية توزيع أموال بحد 100، أو 200 جنيه لصالح المرشح أحمد حبيب.

الإسكندرية

وفي محافظة الإسكندرية، رصد مراقبون بدائرة برج العرب والعامرية قيام أنصار المرشحين (فردي- مستقل) بتوزيع مبالغ مالية علي الناخبين للأدلاء بأصواتهم لصالح مرشحهم. بينما رصد آخرون بذات الدائرة قيام أحد المرشحين بتوزيع مبالغ مالية (100 جنيه لكل ناخب) وذلك بعد نقلهم والقيام بعملية التصويت، فى حين رصد مراقبو التحالف بمدرسة كبس القطن بمينا البصل قيام أحد المرشحين بتوزيع أكياس حلوي بها صورته مكتوب عليها اسمه ورقمه ورمزه الإنتخابي.

وأفاد تقرير غرفة العمليات أن لجان مدرسة فوزي معاذ بالإسكندرية، شهدت قيام المرشحين عامر فكري، ومحمود حسني مستقلين، بتوزيع أموال بقهوة زيدان أمام مدرسة النهضة الإعدادية المجاورة للجنة الانتخابية.

وفي دائرتي كرموز والعجمي وصل ثمن الصوت الانتخابي إلى 500 جنيه، من قبل المرشحين المستقلين، وهم «ع.ع» و«م.ع» و«ف.ش» بدائرة كرموز، والمرشحين المستقلين «ج.ط» و«م.ص» بدائرة العجمي.

وفي مدرستي العامرية الثانوية المشتركة والعامرية الابتدائية بدائرة العامرية، قام مرشحو حزب النور بنقل السيدات في عربات خاصة لمقر اللجان الانتخابية لدفعهن للتصويت لصالحهم.

وفي دائرة محرم بك بشارع الرصافة، قام المرشح المستقل «ع.ف» بتوزيع مبلغ وقدره 50 جنيهًا للصوت الانتخابي، بغية دفع الناخبين للتصويت لصالحه.

كما تم رصد توزيع رشاوى بحد 300 و500 جنية للصوت الواحد من قبل المرشح محمد الرشيدي، وذلك أمام العروة الوسطى، ،في منطقة الحجر بالإسكندرية.

البحيرة

رصد مراقب الجمعية المصرية للمشاركة المجتمعية في الدائرة الخامسة رشيد بمحافظة البحيرة، قيام إحدى أنصار مرشح بالدائرة على المقعد الفردي، بمنح ناخبة في لجنة “الشهيد محمد عرفة” الحرية البنات، رقم 43 بمدينة رشيد، أموالًا مقابل التصويت لصالح مرشحها في انتخابات لجنة النواب.

وتسببت الواقعة في حدوث مشاداة بين أنصار المرشحين داخل اللجنة، ما دعا القاضي المشرف على الانتخابات إلى استدعاء قوات الأمن التي سيطرت على الموقف، وأخرجت أنصار المرشحين من اللجنة.

وفى محافظة البحيرة؛ رصد مراقبو التحالف بدائرة حوش عيسي قيام حزب النور بإقامة مقار له بالقرب من اللجان الانتخابية وعمل دعاية انتخابية له بداخل تلك المقار بوضع لافتات وتوجيه الناخبين للتصويت لصالح مرشحيهم، بالإضافة إلي استخدام أجهزة اللاب توب من أجل الاستعلام عن الرقم الانتخابي وتدوينه بكروت يوجد عليها دعاية حزب النور.

بني سويف

وفي محافظة بنى سويف، رصد التحالف بالمدرسة الثانوية بدشطوط مركز سمسطا وقوع مشاجرة بين أنصار المرشحين بمقر اللجنة نتج عنها إتلاف سيارة ميكروباص لأحد المرشحين وتم تحرير محضر.

المنيا

وشهدت بعض لجان محافظة المنيا وجود بعض المرشحين يقومون بتوزيع نقود و”كروت شحنللتليفون المحمول على الناخبين، من أجل منح أصواتهم لهم، وهو ما دفع بعض الناخبين للإقبال عليهم والحصول على كروت الشحن وعلى الأموال التي يوزعونها، خاصة من المحتاجين.

ومن جانبه، قال شاهد عيان، إن هذه الدورة في الانتخابات يوجد بها الكثير من الرشاوى الانتخابية، متمثلة في كروت الشحن والبطاطين والفلوس، وتوزع على الناخبين من أجل الإدلاء بأصواتهم للمرشح، مؤكدا أنه حصل على “كارت شحن” من أحد المرشحين ولكن لم يعطه صوته ولم ينتخبه، ومشيرا إلى أن بعض المواطنين حصل على “بطاطين” من مرشحين آخرين، والكثير منهم طلب نقودًا.

أحد المرشحين عرض مبلغًا ماديًا مقابل التصويت له ولكنه اشترط أن يدخل أحد رجاله اللجنة مع الناخب.

وأوضح شاهد العيان، أن بعض المرشحين عرض عليه مبلغًا ماديًا مقابل التصويت له، ولكنه رفض لأنه اشترط أن يدخل أحد رجاله معه اللجنة، مضيفًا أن سعر الصوت الانتخابي يتراوح ما بين 50 إلى 60 جنيهًا.

وقال شاهد عيان آخر، إنه رفض قبول مبلغ مالي نظير الإدلاء بصوته لمرشح لم يصرح عن اسمه بالمنيا، مشيرًا إلى أن ذلك المرشح في حالة نجاحه في الانتخابات لن يستطيع أن يلجأ إليه في قضاء مصالحه، “لأنه اشترى صوتي وليس مدينًا لي بأي شيء”، على حد قوله.

في دائرة بني مزار قام المرشح «ع. م» عن حزب النور باستخدم السيارات لنقل الناخبات لدفعهن للتصويت لصالحه، فضلًا عن تواجد كثيف للسيدات بذات الدائرة.

رصد مركز الحريات والحصانات لحقوق الإنسان بالمنيا، رشاوى انتخابية قبل انطلاق مارثون الانتخابات بالمحافظة، والتي تندرج فيها محافظة المنيا ضمن 14 محافظة، هي محافظات المرحلة الأولي.

وصرح عايد عودة المحامي، رئيس غرفة مراقبة الانتخابات بمركز الحريات والحصانات لحقوق الإنسان، أن المركز رصد كثير من عمليات تقديم الرشاوى الانتخابية بصور مختلفة منها: قيام المرشح «أ.ش» بدائرة مركزي بني مزار ومطاي، برصف الطريق الرابط بين عزبة «السلسة» وقرية «البهنسا» على نفقته الخاصة.

ولفت إلى أن المرشح أقدم على ذلك بعدما طالبه أهالي القرية برصفه، وبدأت أعمال تمهيد الطر السبت عشية الانتخابات، ورصد مراقبو المركز الواقعة بالصور.

كما رصد مركز الحريات والحصانات قيام بعض المرشحين بنفس الدائرة بدفع رشاوى انتخابية تحت مسمى مصاريف مندوب «وكيل للمرشح باللجنة»، وتراوحت المبالغ ما بين 500 إلى 2000 جنيه حسب عدد الأصوات بكل قرية.

كما رصد المركز كذلك انتشار ظاهرة الرشاوى الانتخابية في عدد آخر من دوائر محافظة المنيا، تحت نفس الزعم «مندوبين للجان» وتراوح السعر بدائرة مركز ملوي ما بين 600 إلى 1000 جنيه للمندوب، وتراوحت بدائرة أبو قرقاص ما بين 200 جنيه إلى 800 جنيه للمندوب.

سوهاج

كشف مصدر أمني بمحافظة سوهاج، عن فتح تحقيق عاجل بخصوص فيديو خاص يتم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي لأحد مرشحي قائمة “المصريين الأحرار” يقوم فيه بتقديم رشوة إلى أحد المستشارين لزيادة عدد أصوات الناخبين داخل اللجان الفرعية في المحافظة، ورفض المستشار تلك الرشوة، وتم تحرير محضر بالواقعة ، وسيتم عرض الأمر على لجنة الانتخابات لاتخاذ اللازم بشأن الواقعة.

أسيوط

وفي محافظة أسيوط رصد مراقبون من أمام مدرسة القوصية الثانوية بنين مركز القوصية وجود دعاية انتخابية لصالح أحد المرشحين مع سيارة تحمل لوحات معدنية رقم (5293- ي-ط- ا) (3576 ي- ط – أ) وأتوبيس رقم (2050).

ورصد مراقبون من أمام لجان المدرسة الثانوية والإعدادية بالوحات البحرية قيام أحد المرشحين بتوزيع (بلوك نوت) على الناخبين، ورصد المراقبون بذقيام احد السيارات تحمل لوحة معدنية رقم (1948س- ي) بالدعاية بمكروفونات لصالح أحد المرشحين.

قنا

وفي محافظة قنا قام المرشح «ع.ل» مستقل بدائرة دشنا الوقف باستخدام السيارات لنقل الناخبات ودفعهن للتصويت لصالحه.

أسوان

ألقت مباحث قسم أول أسوان، القبض على مندوب مرشح تابع لحزب النور بأسوان؛ لعرضه مبالغ مالية على المارة في الشارع أمام لجنة مدرسة عبدالمجيد حسين بدائرة قسم أول أسوان، مقابل الإدلاء بصوتهم لصالح المرشح رامي عزت

 

 

* توقعات بأزمة وقود طاحنة في مصر بسبب أزمة الدولار

توقع خبراء اقتصاد اندلاع أزمة وقود طاحنة بمختلف أنحاء الجمهورية، خلال الفترة المقبلة، على خلفية فشل حكومة الانقلاب في حل أزمة الدولار.

وقال المهندس أيمن زكي العضو المنتدب لشركة التعاون للبترول، في تصريحات صحفية الإثنين، إن ارتفاع أسعار البترول بتلك الوتيرة لن يحدث إلا مزيدًا من التضخم، لأن الخاسر الأكبر من ارتفاع الدولار هو سوق الطاقة، وبخاصة البترول والمشتقات المستوردة، مشيرًا إلى أن انخفاض أسعار البترول عالميًا لن تحقق أي استفادة للاقتصاد المصري، في ظل سياسات البنك المركزي الحالية.

وأضاف زكي أن أزمة بترولية في الأفق، لو استمر الجنيه في الانخفاض بتلك الوتيرة المرعبة، لافتًا إلى أنه في حال استمرار الأزمة سلتجا حكومة الانقلاب للتسريع بإلغاء دعم البنزين والسولار، أو تحمل فروق الدعم بالدولار الغير موجود في السوق في الأساس.

وكانت الأيام الماضية قد شهدت إرتفاع سعر الدولار بالسوق الرسمي إلى 8.3 جنيهات، في حين وصل بالسوق السوداء إلى 8.40 جنيهات.

 

*الانقلاب يختطف طبيبًا وطالبًا بطب الأزهر بالشرقية ويخفي أماكن احتجازهما

اختطفت ميليشيات الانقلاب العسكري بمدينة أبو حماد محافظة الشرقية اليوم الدكتور هشام كمال أحمد محمود طبيب بشري 37 سنة من منزله واقتادته لمكان مجهول.

وقالت أسرة المختطف: إن قوة مكبرة من قوات أمن الانقلاب داهمت منزلهم بقرية الصوة التابعة لمركز أبو حماد وروعت الأهالي وحطمت أثاث المنزل واختطف الدكتور هشام ورفضت الإفصاح عن أسباب الاختطاف أو مكان احتجازه.

وتحمّل أسرة المختطف وزير الداخلية بحكومة الانقلاب ومدير أمن الشرقية ومأمور مركز شرطة أبو حماد المسئولية عن سلامته.

كما اختطفت قوات أمن الانقلاب بأبو كبير في الساعات الأولى من صباح اليوم السيد عوض الطالب بكلية الطب جامعة الأزهر من منزله بقرية طوخ التابعة لمدينة أبو كبير واقتادته إلى جهة غير معلومة.

وتحمل أسرة المختطف مدير أمن الشرقية ومأمور ورئيس مباحث مركز شرطة الانقلاب أبو كبير ووزير الداخلية بحكومة الانقلاب المسؤولية الكاملة عن سلامته.

يشار إلى أن عدد المعتقلين بمدن ومراكز الشرقية في سجون العسكر أكثر من 1700 معتقل وفقًا لأعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين بالشرقية على خلفية رفضهم لانقلاب العسكر في ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان ووثق العديد من الجمعيات الحقوقية طرفًا من هذه الانتهاكات والظروف المأساوية.

 

*الحرية لبنات الدراسات” .. حملة تضامنية بالمنصورة مع شقيقتين معتقلتين

دشنت طالبات كلية “الدراسات الإسلامية” بحامعه الأزهر بالمنصورة اليوم، حملة تضامنية مع الشقيقتين المعتقلتين “روضة” و”رواء” المندور، حيث نظمت الطالبات جولات تعريفية للمعتقلات، وقمن بتوزيع منشورات بها صورهن، وأخرى ألصقوها على حوائط الكلية، مؤكدين على تضامنهن الكامل مع المعتقلات.

يذكر أن الداخلية اعتقلت الشقيقتين ووالدتهن، في ٢٨ يونيو الماضي، بعد إقتحام منزلهم ولفقت لهم النيابة وقتها تهم منها حيازه متفجرات والانتماء لجماعه إرهابيه.

 

 

*بالأسماء.. الأمن يرد على الفشل بالانتخابات باعتقال أسرة كاملة بالجيزة
اقتحمت قوات أمن الانقلاب، فجر اليوم، منزل بساقية مكى وتم القبض على كل من:
1-
حفصة على شوقى 
2-
سامى محمد على عبد الرحيم (زوج خالتها
3-
منى رجب محمد أحمد المعزاوى (خالة حفصة
4-
مريم سامى محمد (ابنة خالتها) وتم اصطحابهم إلى قسم الجيزة
كما اعتقلت قوات أمن الانقلاب بالإسكندرية الطالبة آية بندق، والطالب محمد شلتوت، بعد مشاركتهما بتنظيم معرض “ثورة مناصر للقضية الفلسطينية”، نظمه طلاب الاشتراكيين الثوريين بالمجمع الطبي بجامعة الإسكندرية.
وكان الأمن الإداري بالجامعة قد احتجز الطالبين بالجامعة قبل استدعاء الأمن، حيث تم تسليمهما إلى مركز شرطة باب شرق.

 

 

* فضيحة برلمان مرجان..سيدة تتشاجر مع مندوب مرشح في الهرم”أنا عاوزه فلوسى أنا جايبه ناس الصبح”

نشبت مشادة كلامية بين إحدى السيدات المتواجدة أمام لجنة رمسيس بدائرة الهرم وأحد مندوبى المرشحين؛ وذلك لرفضه دفع الأموال المتفق عليها بينهم مقابل أصوات الناخبين في انتخابات برلمان مرجان التابعين لها على حد قولها، قائلة: “أنا عاوزه فلوسى.. أنا جايبه ناس الصبح”.

وقام أفراد شرطة الانقلاب بفض المشادات وفرض الهدوء أمام اللجان، بالإضافة إلى تحذير مندوبى المرشحين بعدم توجيه الناخبين.

يذكر أن انتخابات برلمان العسكر شهدت مقاطعة كبيرة من المواطنين ، تصل إلى شحاته مذيعي وأعلامي الانقلاب للمواطنين عبر شاشات الفضائيات .

 

 

* لجان “خاوية على عروشها”

شهدت لجان محافظة الفيوم إقبالاً أضعف من اليوم الأول، على مستوى دوائرها الـ6، في اليوم الثانى بالمرحلة الأولى لانتخابات مجلس النواب، ووفقا لرؤساء لجان خلال جولة استمرت منذ التاسعة صباحاً، فإن عدد الحضور منذ اليوم الأول وحتى عصر اليوم الثانى لم يتجاوز الـ10%.

وفى مدرسة سنرو الثانوية التجارية، بقرية سنرو شكرى، مركز أبشواى ويوسف الصديق بمحافظة الفيوم، لم يحضر سوى 3 مواطنين للإدلاء بصوتهم في لجنة رقم 46، بحسب تصريحات أدلى بها رئيس اللجنة .

ومرت أربع ساعات على بدء تصويت اليوم الثانى، ولم يحضر سوى 3 مواطنين للإدلاء بصوتهم في هذه اللجنة، وقال رئيسها: «خلال اليوم الأول، ولمدة 12 ساعة، حضر نحو 10% من إجمالى 2023 ناخبا لهم حق التصويت بتلك اللجنة، والنهاردة لغاية دلوقتى حضر 3 بس ربنا يكرم!».

وتضم مدرسة سنرو 3 لجان فرعية تبدأ بـ46 وتنتهى بـ48، والصورة واحدة بداخلهم، حيث يجلس رئيس اللجنة في مقدمة الباب، وعلى جانبى الفصل يجلس الموظفون، بعضهم يحمل كتاباً يقرأه ليكسر به الملل، والبعض الآخر في انتظار ناخب يأتى للجنة بين الحين والآخر. ما يحدث بتلك المدرسة ليس شيئاً استثنائياً، ولا تختلف دائرة أبشواى ويوسف الصديق، غرب محافظة الفيوم، عن مدينة الفيوم العاصمة، بالنسبة لضعف إقبال الناخبين على اللجان.

ففى مدرسة اللواء أحمد زكى لطيف، بمركز الفيوم عاصمة المحافظة، لجنة 108، يقول القاضى إن إجمالى عدد الناخبين الذين لهم حق التصويت 2001 ناخب، حضر منهم منذ أمس الأول حتى عصر أمس 250 ناخبا.

وفى وسط مدينة الفيوم، تقع مدرسة الشهيدة منة الله سيد رجب، بداخلها 4 لجان تبدأ من رقم «31» وتنتهى باللجنة رقم «35»، اللجنة رقم «31» يحتوى كشفها على 2052 ناخبا لهم حق التصويت بالمنطقة، حيث يقول القاضى: «خلال اليوم الأول حضر منهم 233 ناخبا تقريباً، واليوم لم يحضر سوى 29 ناخبا، بعد 5 ساعات منذ بدء عملية التصويت».

أما اللجنة الأخيرة بالمدرسة والتى تحمل رقم «32» فيحتوى كشفها على 2000 ناخب، حضر منهم 32 ناخباً فقط. وداخل مدرسة اللواء أحمد زكى لطيف، لجنة 108، قال المستشار رئيس اللجنة، إن إجمالى عدد الناخبين الذين لهم حق التصويت 2001 ناخب،ـ حضر منهم منذ أمس وحتى الآن في عصر اليوم الثانى 250 ناخبا.

 

 

* مؤذن مسجد: اللي مش هيروح الانتخابات هندفعه 500 جنيه غرامة وهيتشال اسمه من التموين ..ثم يرفع الآذان

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لمؤذن مسجد بمدينة حوش عيسى بمحافظة البحيرة، وهو يهدد من قاطعوا لانتخابات بغرامة 500 جنيه، ورفع أسمائهم من كشوف التموين.

وقال المؤذن بحب مقطع الفيديو المتدوال: “اللي مش هيروح ينتخب هيدفع 500 جنيه غرامة وهنرفع اسمه من بطاقة التموين” ثم قام برفع الآذان مباشرة.

كانت العملية الانتخابية بدأت، أمس الأحد، في الداخل وشهدت إقبالاً ضعيفًا خاصة من الشباب.

وقرر مجلس الوزراء اعتبار اليوم (الإثنين) نصف يوم عمل للعاملين بالحكومة لتمكينهم من الإدلاء بأصواتهم وزيادة معدلات المشاركة.

وأعلن المتحدث باسم العليا لانتخابات البرلمان المستشار عمر مروان أن نسبة التصويت لم تتجاوز 2.27 % حتى عصر يوم أمس، مضيفا أن أبرز السلبيات التي واجهت عملية الاقتراع، هي اعتذار قضاة ما أدى إلى دمج 89 لجنة على مستوى محافظات المرحلة الأولى.

 

 

*محدش راح” يتصدر مواقع التواصل سخرية من لجان انتخابات “برلمان مرجان” الخاوية

سخر رواد مواقع التواصل الاجتماعي من مشاهد لجان الاقتراع الخاوية على عروشها، في الانتخابات التي نظمها العسكر للبرلمان والتي تنتهي اليوم مرحلتها الأولى.

وتنوعت قذائف الساخرين عبر وسم “محدش راح”، الذي تربع على عرش قائمة الأكثر تداولاً طوال ليلة أمس، بين مقاطع فيديو لبرامج “التوك شو”، التي امتلأت بالبكاء والعويل على اللجان الخاوية، وصور “الكوميكس” والرسوم الساخرة، وصور لتصريحات المسؤولين والخبراء المتخبطة، والتي أصبحت مادة خصبة للتنكيت والتهكم.

المواقع الإخبارية الموالية للانقلاب، اعترفت بتصدر الوسم لتويتر، وصنعت منه مواد خبرية، طافت كل منصات التواصل، وجعلت بعضهم يسخر منها.

بينما سخر، مغرد يدعى “نبيل” من مانشيت “الجمهورية”، صباح اليوم الإثنين، الذي يقول “مصر تبهر العالم من جديد.. الشعب يتحدى الإرهاب.. وينتخب النواب، فكتب:”احنا مش هنبطل نبهر العالم بقى.. الناس تعبت من الإبهار“.

المغردة شهد”، سخرت بشدة من تصريح مساعد وزير داخلية الانقلاب السابق، الذي تسول من الشباب النزول، معللاً مناشدته بأن السيسي التقط صور سيلفي مع الشباب، وقالت “يا اخوانا عيب ميصحش، ده متصور معاكم سيلفى، اخص عليكم يا وحشين“.

وقارن المغرد “أحمد” بين مباراة السوبر بين الأهلي والزمالك، التي أقيمت في الإمارات، والانتخابات، وقال “يا جماعة أنا رأيي نعيد الانتخابات ونعملها في الإمارات عشان نخلي الجمهور يحضر“.

وغرد نادر” ساخراً مخاطباً القضاة المشرفين على اللجان الخاوية وقال “طب جرب اقفل اللجنة وافتحها تاني ولا بخرها يمكن الأشرار حسدوها“.

ووافقته المغردة “نانا”: “طيب جرب تقفل محطة السادات كده ولا تعلي رواتب القضاة والجيش يمكن ربنا يكرمك“.

 

 

* بالأسماء.. “الإلقاء من الطوابق العليا” نهج جديد للانقلاب في تصفية المعارضين

لا يكاد يمر يوم جديد في مصر إلا ويتفنن فيه قادة الانقلاب العسكري طريقة جديدة لتصفية واضطهاد وتعذيب المعارضين السياسيين؛ حيث تنوعت تلك الطرق الهمجية مابين القتل بالرصاص في المظاهرات أو التصفية داخل السجون والمعتقلات أو الموت بالإهمال الطبي، أو القتل داخل الشقق والأحياء السكنية.

داخلية الانقلاب العسكري” استحدثت مؤخرًا طريقة جديدة لقتل وتصفية المعارضين، وذلك عن طريق إلقاءهم بكل إجرام ووحشية من أعلى  البنايات السكنية، ثم الادعاء كذبًا أن المواطن هو من ألقى نفسه هربًا من سلطة الانقلاب.

وكانت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا قد أدانت حادث مقتل أخد معارضي الانقلاب العسكري ويدعى “مصطفى رمضان مرسي ـ من محافظة الفيوم”؛ وذلك بعد إلقائه من الطابق الحادي عشر نافية رواية داخلية الانقلاب أن المواطن المذكور قد ألقى بنفسه من شرفة شقته.

وذكرت المنظمة، أن الحادث يأتي في إطار حملات التصفية الجسدية خارج إطار القانون التي تنتهجها ـ سلطات الانقلاب ـ  في الأشهر الأخيرة بشكل متصاعد وبأساليب مماثلة منذ الثالث من يوليو؛ حيث تم توثيق مقتل 50 شخصًا، من بينهم شخصان قتلا بصورة أقرب ما تكون إلى ما تم مع القتيل المذكور.

وقال الشهود إن المتوفى هو مصطفى رمضان مرسي، 41 عامًا، أحد أهالي مركز سنورس بالفيوم، ويعمل مدرسًا في إحدى مدارس سنورس، ويشهد له من قبل أهله وجيرانه بحسن السمعة.

وبحسب أسرته، فقد قرر “مصطفى” ترك بلدته هربًا من الحملات الأمنية التي تشن ضد معارضي حكم العسكر من مداهمات للمنازل واعتقال أصحابها وتلفيق التهم لهم، فقرر مغادرتها والسكن في محافظة أخرى لممارسة حياته بشكل طبيعي.

وأوضحت الأسرة “فوجئنا بمداهمة الشقة فجر أحد الأيام من قبل قوات أمن مدججة بالأسلحة وقاموا بإلقاء القبض على مصطفى” وتقييده من الخلف، وشرعوا في توجيه عدد من الأسئلة تنوعت بين أسماء أفراد وأماكن سكنهم، فأخبرهم الشهيد أنه منقطع عن البلدة منذ فترة طويلة ولا يعرف عنها أي شيء، فقاموا على الفور بتهديده بإلقائه من النافذة، لكن لم يكن بإمكانه تخليص نفسه، لأنه لا يعرف أيًا من هذه الأسماء التي ذكروها له، وبعد عدة محاولات قاموا بإلقائه بالفعل من الطابق الـ11“.

واستكملت الأسرة شهادتها قائلة: “بعدها قاموا بتصوير الشقة من عدة زوايا من خلال المصورين الذين قاموا باصطحابهم معهم عند عملية مداهمة الشقة لتخرج رواية القتل كما روتها الداخلية“.

وتبنت  داخلية الانقلاب العسكري رواية أن المتهم عندما شعر بقوات الأمن تقتحم شقته حاول الهرب عبر شرفة المنزل بالدور الحادي عشر قفزًا، هربًا منهم فتوفي جراء ذلك.

ولم تكن حالة “رمضان” هي الأولى؛ حيث سبقه عدت وقائع مماثلة نعرضها في السطور التالية:

خالد محمد مصيلحي

بتاريخ 1 فبراير 2015، تم اعتقال المواطن خالد محمد مصيلحي “34 عامًا” في إحدى التظاهرات  بمدينة الزقازيق بالشرقية مساء ذلك اليوم، واقتيد إلى مكان مجهول بحسب شهود عيان، وفي اليوم التالي فوجئت أسرته باتصال هاتفي من قسم شرطة أول الزقازيق ليخبرهم عن وفاته نتيجة سقوطه من شرفة إحدى الشقق أثناء محاولته للهرب.

سيد أحمد عبد ربه

بتاريخ 21 مايو 2015، أعلنت وزارة الداخلية أن المواطن سيد أحمد عبد ربه أحمد “40 عامًا” سقط من شرفة منزله بالمرج أثناء محاولته الهرب عندما ذهبت قوات الأمن لإلقاء القبض عليه بالتاريخ ذاته، في حين ذكرت أسرته أن قوات الأمن قامت بالاعتداء عليه بالضرب وألقته ثم واصلت تعذيبه حتى توفي، وهو ما أكدته زوجة القتيل من شرفة المنزل واقتادته معها مصابًا؛ حيث إن قوات الأمن قامت باحتجازها معه عدة ساعات قبل الإفراج عنها بعد وفاته

إيهاب صفوت محمود

بتاريخ 29 يوليو 2015، قامت قوات الأمن بإلقاء المواطن محمود محمد إيهاب صفوت، من شرفة شقته الموجودة بالطابق الثالث بإحدى عقارات منطقة جسر السويس “28 عامًا، مع زوجته إلى مكان مجهول، وتم تعريضهما للاختفاء القسري لمدة 24 ساعة بالقاهرة، واقتيد مصابًا، قبل أن يتم الإفراج عن زوجته، ونقل محمود إلى مستشفى هيليوبليس بمصر الجديدة تحت الاحتجاز نتيجة إصابته بكسر في الحوض والعمود الفقري، بالإضافة إلى حدوث تجمع دموي في جمجمته ما أدى إلى دخوله في غيبوبة لعدة أيام، وما زالت حالته الصحية غير مستقرة حتى الآن.

محمد محمود الزودن

بتاريخ 14 سبتمبر 2015 داهمت قوات الأمن منزل الطبيب محمد محمود الأودن بمدينة أشمون بمحافظة المنوفية وقامت بالاعتداء عليه بالضرب ثم إلقائه من شرفة المنزل من الطابق الخامس وفقًا لشهادة زوجته والجيران. وبعدها تم نقله إلى مستشفى أشمون إلا أنه رفض استلامه لعدم جاهزيته للتعامل مع حالته، فتم نقله إلى مستشفى شبين الكوم الجامعي واحتجز بداخله تحت الحراسة المشددة وما زالت حالته الصحية متدهورة حتى الآن؛ حيث إنه أصيب بكسور متفرقة في جميع أجزاء جسده.

 

* رويترز: مقاطعة الانتخابات فضحت زيف شعبية “السيسي

وصفت وكالة “رويترز” للأنباء الانتخابات البرلمانية التي يجريها العسكر بأنها “انتخابات بلا ناخبين”، واعتبرتها كشفًا لزيف شعبية السيسي، لا سيما وأنه ناشد المصريين بالمشاركة في تلك الانتخابات.

وقالت الوكالة – في تقريرها – إنه على الرغم من منح موظفي القطاع العام نصف يوم عطلة من أجل التصويت، إلا أن الناخبين ما زالوا يهجرون اللجان لليوم الثاني على التوالي؛ ما يعكس خيبة الأمل المتزايدة منذ استحواذ الجيش على السلطة في 2013 والذي وعد باستعادة الديمقراطية.

وأشار التقرير إلى أن مستويات التصويت يومي الأحد والإثنين كانت ضئيلة للغاية، بما يمثل تناقضًا حادًّا مع الطوابير الطويلة التي شهدتها انتخابات 2011-2012، وأشارت إلى أن الشباب الذي يمثل غالبية تعداد السكان، آثر المكوث بعيدًا عن الانتخابات التي وصفها الكثير من الأشخاص بالزائفة.

 

* لجنتان بسوهاج.. لم يحضر أحد

في حدث فريد من نوعه في تاريخ الانتخابات المصرية، خلت لجنتان بمركز شرطة البلينا في محافظة سوهاج، من أي صوت انتخابي، في اليوم الثاني من انتخابات “برلمان الدم“.

فيما شهدت لجنة رقم 139 ومقرها المعهد الديني بقرية برخيل بمركز البلينا حضور ناخب واحد بعد فتح اللجنة بساعتين لـ”معاق” داخل اللجنة على كرسي متحرك.

يأتي هذا في وقت سيطرت فيه المقاطعة علي مشهد الانتخابات بمختلف محافظات الجولة الأولى؛ الأمر الذي اعتبرته وسائل إعلام أجنبية بمثابة فضح للشعبية الزائفة لقائد الانقلاب السيسي.

 

تصاعد الصراعات للسيطرة على برلمان السيسي. . الأحد 13 سبتمبر. . الفساد في كل مكان بمصر

السيسي باع1تصاعد الصراعات للسيطرة على برلمان السيسي. . الأحد 13 سبتمبر. . الفساد في كل مكان بمصر

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*كل عام وأنتم بخير. . أول أيام عيد الأضحى يوم الخميس 24 سبتمبر 2015م

يوم الثلاثاء هو غرة ذي الحجة

وقفة عرفة الأربعاء 23 سبتمبر

وبمناسبة حلول عيد الاضحى المبارك لا تنسوا عوائل الشهداء ، فواجب علينا رسم البسمة على شفاه الأطفال الأيتام وزوجات الشهداء ، والعيد فرصة للمحسنين الكرام وأهل الخير للمساهمة في دعم صمود وتضحيات عوائل الشهداء والأسرى والجرحى بتوزيع الأضاحي وكسوة عيد الاضحى المبارك (ملابس اطفال) لعوائل الشهداء والأسرى.

تقبل الله منا ومنكم . . وكل عام وانتم ونحن بخير . . ولا تنسوا أسر الشهداء والأسرى في مصر وفي كل مكان . . ولا تنسوا الدعاء على السيسي ومن معه وأيده وعاونه وساعده وأضفى عليه أي غطاء سياسي أو ديني

الشامل .

اللهم ثبتنا على الإيمان والعمل الصالح ، وأحينا حياة طيبة وألحقنا بالصالحين ..

ربنا تقبل منا إنك أنت السميع العليم، واغفر لنا ولوالدينا ولجميع المسلمين ..

وفقنا الله وجميع إخواننا من المؤمنين الصادقين لما يحبه ويرضاه .

الله أكبر ، الله أكبر ، الله أكبر والعزة لله ولرسوله وللمؤمنين .

وصلّ اللهم وسلم وبارك على نبيّنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

محبكم ياسر السري واسرة المرصد الإعلامي الإسلامي

 

*تصفية اثنين من رافضي الانقلاب برصاص أمن الانقلاب في القاهرة

 

*تصاعد الصراع بين ساويرس والسيسي للسيطرة على برلمان العسكر

“إلى شباب المصريين الأحرار.. يعلم الله أننى بذلت أقصى جهد لكى تمثلوا فى القائمة وخيب أملي فقد باءت كل محاولتنا بالفشل، القرار قراركم الآن” .. كان هذا نص تغريده على موقع تويتر، لرجل الأعمال القبطي ومؤسس حزب المصريين الأحرار نجيب ساويرس، منذ عدة أيام، تعقيبا على فشل مفاوضاته لانضمام حزبه لقائمة “في حب مصر” المدعومة من السيسي.

وفي حين أن السبب المعلن للخلاف بين الجانبين هو تجاهل الأسماء التي رشحها “المصريين الأحرار” لخوض الانتخابات البرلمانية، إلا أن للخلاف جذورا تعود إلى عدة اشهر مضت، وتجلى بشكل واضح في الحملة الإعلامية الشرسة التي شنتها وسائل الإعلام المدعومة من “ساويرس” على السيسي، بعد تكرار تأجيل الانتخابات البرلمانية، متهمين إياه بتعمد المماطلة لعدم إمتلاكه ظهير حزبي قوي قادر على منافسه حزبهم، حيث صرح إبراهيم محيى عبد الوهاب، عضو المكتب السياسى لحزب المصريين الأحرار، إن تأجيل الانتخابات كل تلك المدة مخالف للدستور، ويعارض خارطة الطريق، ويشوه صورة نظام الانقلاب أمام المجتمع الدولى، مشيرا إلى أن المصريين الأحرار أكثر الأحزاب نشاطا رغم تأجيل الانتخابات، فى الوقت الذى تراجعت فيه الأحزاب الأخرى عن القيام بالمهام والأدوار التى كانت تنفذها من قبل، وهذا يعنى أنها تبحث عن مصالح شخصية فقط.

ولم يقتصر الخلاف بين الطرفين عند رفض حزب ساويرس لتأجيل الانتخابات، ولكن شمل أيضا هجوم بعض اقطاب نظام السيسي، تحركات ساويرس لاستقطاب فلول الحزب الوطني المنحل لخوض الانتخابات تحت عباءة حزبه ؛ خاصة بعد كشف مصادر بالحزب المنحل النقاب عن عرض “ساويرس” على قيادات واعضاء بالحزب في مختلف المحافظات، تحمله مصاريف الدعاية والحملة الانتخابية بالكامل، وتوفير متطلبات الأسر فى دائرته، ومنحه راتبا شهريا كمكافأة بجانب توفير كل ما يلزمه كنائب برلماني.

تلك التحركات من جانب ساويرس أثارت رعبا في صفوف المعسكر الانتخابي للعسكر، وتم الإعلان على إثرها عن بدء المكتب الفنى للنائب العام، فحص بلاغ مقدم من عضو مجلس تحالف ما يسمى بـ”معا تحيا مصر” رمضان الأقصري، يتهم فيه ساويرس بمحاولة إفشال عبد الفتاح السيسي، واستغلال المصريين بضخ عشرات الملايين على أعضاء الحزب الوطنى المنحل، لإقناعهم بخوض انتخابات البرلمان المقبل، مشيرا إلى أن ساويرس يسعى للسطو على مجلس الشعب القادم، مستغلا فى ذلك تأسيسه لحزب “المصريين الأحرار”، وذلك باستضافة نواب الحزب الوطنى السابقين على قوائمه، الأمر الذى وصفه البلاغ بـالرشوة الحرام، لتعمد إفشال السيسي وحكومة الانقلاب.

وادّعى الأقصري أن ما يقوم به “ساويرس” يؤثر على العملية الانتخابية ونزاهة إجرائها، ويضلل المصريين بالمال، مطالبا النيابة العامة بالتحقيق فى صحة ما جاء بتقرير “أخبار اليوم”، ومواجهة ساويرس بارتكاب جرائم خيانة الثورة، ودماء الشهداء، وتشويه الدولة المصرية بصنع برلمان رأسمالي، يخدم مصالح رجال الأعمال!!.

ولم تقف وسائل الإعلام المدعومة من جانب العسكر، مكتوفة الأيدي تجاه هجوم إعلام ساويرس على السيسي ومساعيه للحصول على الأغلبية البرلمانية، حيث شنت صحيفة “البوابة نيوز” و”الفجر” حملة واسعه ضد ساويرس بعنوان” مؤامرة ساويرس للسيطرة على البرلمان”.

ونشرت صحف الفجر والبوابة نيوز تقارير نسبتها للمخابرات تتحدث عن مؤامرة يقودها نجيب من أجل السيطرة على البرلمان، في ظل ما يتمتع به البرلمان القادم من صلاحيات كبيرة تجعله يسيطر على الحكم، وبحسب صحيفة البوابة نيوز فقد كشفت تقارير سيادية، مقدمة من جهات مختصة بمتابعة الوضع الداخلي في البلاد، عن وجود “مؤامرة على النظام” يقودها رجال أعمال وسياسيون، تستهدف بشكل أساسي “تفكيك الدولة المصرية”، وليس مجرد إزاحة رئيس الحكومة أو السيسي نفسه. 

 

 

*سد النهضة ووعد السيسي بكرة تشوفوا مصر . . فناء 70 مليون مصري

كتب ياسر السري مدير المرصد الإعلامي الإسلامي بصفحته بموقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك:

سد النهضة وتهديد الأمن القومي المصري يا ” بجم

فيما يلي بعض الحقائق حول اثار سد النهضة الاثيوبي علي الامن القومي المصري من وجهة نظر العسكريين:
نهر النيل يجرى من الجنوب الى الشمال، فى حاله بناء سد النهضة فإن المياه ستتجمع خلف السد وسيكون من الاستحاله المساس بالسد، لذا اذا تم توجيه ضربة جويه للسد وهدمه فإن ذلك معناه بمنتهى بساطه عدم تأثر اثيوبيا و دمار ساحق لدولتى السودان ومصر. حيث ان المياه المتجمعه خلف السد ستتجهشمالا فى اتجاه السودان ومصر ومبتعدة عن اثيوبيا.

فى حاله المساس بسد النهضة الاثيوبى أو انهياره لأى سبب كان سيعنى ذلك فناء مصر، فبالإضافة للمياه الهائلة التى ستدفق على السودان ومصر وتحصد فى طريقها الاخضر واليابس فإن انهيار سد النهضه الاثيوبى يعنى ببساطة انهيار السد العالى بالتالى، فجسد السد العالى لن يتحمل ضغط المياه المفاجئ الناتج عن انهيار سد النهضة، فتصبح الكارثة بالنسبه لمصر كارثتين، وبأجراء حسابات دقيقة فإن انهيار سد النهضة والسد العالى فى آن واحد يعنى غرق الكتلة السكانية فى صعيد ودلتا مصر بالكامل وفناء 70 مليون مواطن مصر.

اي ضربة عسكرية لسد النهضة بعد اتمام بنائه هو تدمير ذاتى لمصر.

بالانتهاء من بناء سد النهضة فإن مشكلة ندرة المياه والجفاف لن تكون بشئ يذكر بجانب ” الترتيبات الامنية” اللازم اتخاذها، فمصر ستجد نفسها مضطرة لحماية سد النهضة كما تحمى السد العالى تماما.

اذا كان من الصعوبة ان تقوم دولة معادية مثل اسرائيل مستقبلا مثلا بضربة جوية تجاه السد العالى، فبإمكانها الان ضرب سد النهضة بمنتهى البساطة، وانهيار سد النهضة سيتكفل بتدمير السد العالى بالتالى.

النتيجة ان توجية ضربة عسكرية لسد النهضة كان يجب ان يتم وهو قيد الانشاء وليس لاحقاً والا عاشت مصر تحت رحمة التهديد الامني الدائم بغرق الكتلة السكانية فى صعيد ودلتا مصر بالكامل وفناء 70 مليون مواطن مصري

 

 

*شركاء من أجل الشفافية: التموين والداخلية والزراعة الأعلى فسادا

أصدرت مؤسسة شركاء من أجل الشفافية (PFT) تقريرها الشهري الثاني من “سلسلة تقارير دفتر أحوال الفساد” الذي يغطى الفترة من (1-31) أغسطس 2015، حيث دشنت المؤسسة بداية من أول يوليو 2015 مرصدًا لتتبع وقائع الفساد التي يتم الكشف عنها من خلال وسائل الإعلام والأجهزة الرقابية وسلطات التحقيق المعنية، فضلا عن متابعة إجراءات الدولة المعنية بالقضية.

ركز تقرير مؤسسة شركاء من أجل الشفافية منظمة غير حكومية- على رصد وتحليل التطورات التشريعية والإجرائية المرتبطة بمكافحة الفساد، فضلا عن حصر الوقائع التي تناولتها وسائل الإعلام المختلفة خلال شهر أغسطس 2015.

وقد كشفت عملية الرصد في شهر أغسطس 2015 عن 104 واقعة فساد بزيادة قدرها 46% عما تم رصده في شهر يوليو 2015، وهو ما يكشف عن زيادة ملحوظة في معدلات الكشف عن جرائم الفساد.

كشف التقرير عن أن شهر أغسطس 2015 لم يشهد صدور تشريعات أو قوانين جديدة متعلقة بمكافحة الفساد ، لكن السمة الأبرز كانت هي عقد بعض الاجتماعات القطاعية ببعض المحافظات والوزارات لمناقشة خطط وتصورات متعلقة بتنفيذ إستراتيجية مكافحة الفساد، فضلا عن تصريحات مختلفة لمسئولين حكوميين تضمنت تأكيدات على ضرورة مكافحة الفساد، وربطه بجهود التنمية وجذب الاستثمارات.

وأشار التقرير إلى استمرار “غياب” التدخلات التشريعية المتكاملة التي يمكنها التصدي لظاهرة الفساد، وعلى الرغم من بروز اهتمام الوزارات والمحافظات بمناقشة آليات تنفيذ استراتيجية مكافحة الفساد، إلا أن هذه المناقشات والاجتماعات لم تسفر عن تحديد آليات بعينها وتطوير خطط محددة لتفعيل الإستراتيجية.

ومن جانب آخر لا تزال هيئة الرقابة الإدارية وهيئة النيابة الإدارية يعملان بشكل شبه منفرد في هذا الشأن ، مع استمرار غياب آليات وقنوات المشاركة الحقيقية والفاعلة للأطراف المجتمعية الأخرى كالمجتمع المدني والإعلام في مكافحة ظاهرة الفساد.

كشف التقرير عن أن وزارة التموين قد شهدت أعلى معدل لوقائع فساد خلال هذا الشهر برصيد 20 واقعة، بعد ذلك السلطة المحلية في المرتبة الثانية برصيد 13 واقعة، تليها وزارة الداخلية برصيد 12 واقعة، ثم وزارة الصحة برصيد 9 وقائع، تليها وزارة الزراعة برصيد 7 وقائع.

كشف التقرير أيضا عن أن عدد القضايا قيد التحقيق تحتل المرتبة الأولى ضمن قضايا الفساد هذا الشهر برصيد 64 واقعة لكل منهما، ثم بعد ذلك القضايا قيد المحاكمة برصيد 20 واقعة، تليها القضايا التي لم يحقق فيها برصيد 15 واقعة، وأخيرا تحتل القضايا التي تم الحكم فيها المرتبة الأخيرة، برصيد 5 وقائع فقط.

 

 

*توقف تام لحركة المرور بكورنيش النيل

اصطدم ونش هيدروليكى لرفع الأثاث أثناء مروره بطريق كورنيش النيل بكوبرى روض الفرج ، الأمر الذى أدى إلى توقف تام لحركة المرور فى الاتجاه القادم من المؤسسة تجاه التحرير

قامت الإدارة العامة لمرور القاهرة بالدفع بونش لرفع آثار الحادث من نهر الطريق، وتم عمل تحويلات مرورية للعمل على الحد من الكثافة المرورية

وعلى جانب آخر تعطل أتوبيس تابع لهيئة النقل العام أعلى كوبرى أكتوبر للقادم من طريق النصر تجاه وسط البلد، أدى إلى شلل مرورى أعلى الكوبرى وتكدس السيارات، تم الدفع بونش لرفع الأتوبيس لتسيير حركة المرور.

 

 

*فى عهد الانقلاب تصاعد ظاهرة الانتحار بالإسماعيلية

انتحراليوم محمد مصطفى مغاوري – 23 سنه . متزوج ويعول عدة أبناء -بالتل بالكبير محافظة الاسماعيليةبعد أن تعلق بحبل ربطه بعنقه إثر مروره بضائقة مالية -بحسب ذويه. تصاعدت ظاهرة الانتحار بين شباب ومواطنى محافظة الاسماعيلية فى عهدالانقلاب العسكرى الدموى بسبب حالة الضنك التى تعيشها البلاد بالتزامن مع ارتفاع الأسعار وانعدام الدخل وقلة الوازع الدينى حيث تم اعتقال كل من يدعو إلى التدين.

تاتى حالة الانتحار اليوم بعد محاولة محمد حمدى-متزوج ويعول 3 ابناء-بعزبة المخاضة بمركز فايد و كان المجند مروان الباز محمد- 21عاماًمصرعه فى وقت سايق أثناء أداء خدمته العسكرية بأحد معسكرات الجيش الثانى الميدانى بالإسماعيلية بعد إطلاق النار على نفسه من سلاحه الميرى بسبب سوء المعاملة.

ياتى ذلك بعد انتحار المجند محمد السيد إسماعيل الحنترى حيث شنق نفسه داخل غرفته بعزبة أبو ناجع التابعة لمركز القصاصين بالإسماعيلية رفضا لعودته للخدمة العسكرية ببور سعيد.وفى نفس السياق تصاعدت حالات الانتحار بين صفوف شباب وفتيات الإسماعيلية لتصل أربع حالات أخرى خلال الأشهر القليلة الماضىة فى ظل الظروف الماساوية التى فرضها الانقلاب العسكرى الدموى على المواطنين.

ففى قرية سرابيوم لازالت مروة محمد يوسف-بالصفالأول الثانوى- محتجزة بالمستشفى بعد تعرضها لحروق بالغة الخطورة عقب سكب كمية من البنزين على نفسها وإشعال النيران فيه وتجرع حسن إبراهيم -سرابيوم المحطة-ستة اكياس من السم ولقى مصرعه وفى وقت سابق لقى الطالب
محمدعلي هاشم -بالصف الثانى الثانوى -مصرعه بعد ان شنق نفسه بمنزله أمام محطة قطار سرابيوم ومنتصف شهر ديسمبر الماضى لقي شاب حتفه منتحرا بالسم بعزبة حمود موسي” الواقعة بين الواصفية ومدينة المستقبل.

 

 

*أحداث جامعة الأزهر وبولاق الدكرور وسمالوط.. أبرز محاكمات اليوم

تواصل محاكم الانقلاب بكل طاقتها القضاء على ثورة 25 يناير، وفي هذا الإطار تستكمل اليوم الأحد محكمة جنايات الجيزة والمنعقدة بمعسكر الأمن المركزى بالكيلو 10.5 طريق إسكندرية الصحراوى، برئاسة قاضى العسكر محمد ناجى شحاتة جلسة محاكمة 3 من طلاب جامعة القاهرة فى القضية رقم 26123 لسنة 2014م جنح بولاق الدكرور والمعروفة إعلاميا بهزلية أحداث بولاق الدكرور “قطع الطريق الدائري أعلى ناهيا” والتى تعود أحداثها إلى 28-10-2014.

ولفقت نيابة الانقلاب لكل من 1- عمر الحسيني عنتر – طالب بالفرقة الثالثة بكلية الحقوق 2- عبدالرحمن محمد محمد – طالب بالفرقة الثانية كلية التجارة 3- محمود شحاتة إبراهيم – طالب بكلية الزراعة عدة تهم بعد اعتقالهم أثناء خروجهم من الجامعة، منها قطع الطريق الدائرى أعلى ناهيا والتحريض على العنف والانتماء لجماعة محظورة.

تواصل محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار صلاح رشدي، اليوم إعادة محاكمة 8 من رافضىانقلاب العسكر محكوم عليهم غيابيا من قبل فى القضية رقم 7399 لسنة 2013 جنح مدينة نصر ثان والمعروفة إعلاميا بـ”أحداث جامعة الأزهر بتهمة تنظيم تجمهر بغرض الإتلاف العمدي للممتلكات العامة، والخاصة بجامعة الأزهر.
كانت نيابة الانقلاب قد لفقت للطلاب عدة اتهامات منها تنظيم تجمهر الغرض منه الإتلاف العمدي للممتلكات العامة، والخاصة بجامعة الأزهر وتهديد موظفين عموميين، واستعراضهم القوة، وتلويحهم بالعنف.

وقضت محكمة جنايات القاهرة فى وقت سابق بتاريخ 29-4-2015 و المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار صلاح رشدي، ببراءة 13 من الطلاب والحبس المشدد لمدة تتراوح من سنة إلى سبع سنوات لـ 54 طالبا أزهريا مع إلزامهم بدفع غرامة قدرها 2 مليون جنيه و160 ألفًا متضامنين، بالقضية المعروفة إعلاميًا بـ”أحداث جامعة الأزهر”.

وتستكمل محكمة جنايات المنيا، برئاسة المستشار حفني عبد الفتاح رئيس الدائرة الرابعة، جلسات محاكمة 11 من رافضى انقلاب العسكر من مركز سمالوط، محافظة المنيا ومن المقرر فى جلسة اليوم استكمال مرافعة الدفاع.
وكانت نيابة الانقلاب أحالت 11 من رافضى انقلاب العسكر إلى الجنايات في شهر يناير الماضي، بعد تلفيق عدد من التهم إليهم منها الانضمام إلى جماعة محظورة، والخروج في تظاهرات مسيئة للجيش والشرطة، والمشاركة في أحداث عنف وشغب في نوفمبر عام 2014 بمركز سمالوط.

 

 

*الارتباك يضرب«مصر للطيران».. وركاب يلغون سفرهم

تشهد شركة مصر للطيران فى الآونة الأخيرة ارتباكاً شديداً، نتيجة الأعطال التى تحدث للطائرات، ما يؤخر الرحلات، ويولد استياء للعديد من العملاء المسافرين الذين يتعاملون مع الشركة.

ومع تعيين شريف فتحى رئيساً للشركة القابضة لمصر للطيران، خلفاً لسامح حفنى، لم يتغير الحال كثيراً.

عُطل بطائرة أبوظبى

قال مصدر مسئول بشركة مصر للطيران، إن رحلة الشركة رقم 915 القادمة من مطار أبو ظبي” إلى مطار القاهرة الدولي، تعرضت لعطل فنى مفاجئ وهي من طراز الإيرباص 330-200، وكان على متنها 186 راكبا.

وعملا لتحقيق السلامة للركاب والطائرة، فقد تم اتخاذ القرار بإرسال طائرة أخرى بديلة، من المقرر إقلاعها في تمام 8:15 مساء اليوم بتوقيت “أبو ظبي” بدلا من الساعة 3:15 عصر أمس السبت.

تأخر رحلة باريس

تأخر إقلاع رحلة مصر للطيران المتجهة إلى باريس، خلال الأسبوع الماضى، لمدة 10 ساعات وعلى متنها 330 راكبا، بسبب عطل فى إطارات الطائرات، حيث تم اكتشاف العطل من جانب قائد الطائرة بعد إقلاع الرحلة، وهو ما دفعه إلى العودة للمطار مرة أخرى وإنزال الركاب من الطائرة لحين إصلاح العطل، وألغى عدد من الركاب رحلاتهم، وذلك بسبب تأخرهم عن الموعد المحدد لهم ورفضهم الإقلاع متأخراً.

ظاهرة نادرة 

وفى ظاهرة نادرة من نوعها تعرضت طائرة أخرى تتبع شركة مصر للطيران خلال الأسبوع الماضى، والتى كانت قادمة من نيويوك، لظاهرة تسمى «الجيب الهوائى»، ما أدى إلى هبوطها بشكل مفاجئ لحوالى 500 قدم، وإصابة 12 من الركاب وأفراد من طاقم الضيافة داخلها، تم معالجتهم فى مستشفى مصر للطيران.

تأخر طائرة تونس

كما تأخرت طائرة مصر للطيران المتجهة إلى تونس، الإثنين الماضى، عن الإقلاع بسبب عطل مفاجئ قبل إقلاعها، وعلى الفور استدعى المسئولون بالمطار المهندس المختص لفحص الأمر قبل إقلاع الطائرة، وكان من المقرر أن تقلع الطائرة فى الساعة الثامنة والربع صباحاً، وطلب المسئولون من الركاب الهبوط مرة أخرى لحين فحص الأمر قبل الإقلاع.

هبوط اضطراري في المدينة المنورة

صرح مصدر مسئول بمصر للطيران، الأسبوع الماضى، أنه أثناء توجه رحلة مصر للطيران رقم 653 المتجهة من مطار برج العرب بالإسكندرية إلى مطار الرياض بالسعودية، وعلى متنها 139 راكباً، وهى من طراز الإيرباص 320/200، فوجئ قائد الطائرة بعطل مفاجئ، وعملاً على تحقيق السلامة للركاب والطائرة فقد تم اتخاذ القرار بالهبوط الاضطراري فى مطار المدينة المنورة لمراجعة الحالة الفنية للطائرة، وتم إنزال الركاب وتسكينهم بالفندق، وبعد 3 ساعات من إنزال الركاب، أرسلت الشركة طائرة أخرى إلى المطار، لنقل ركاب الطائرة وإجراء فحص فنى على الطائرة المُعطلة.

 

 

*إغلاق باب الترشح للانتخابات في برلمان السيسي

أعلنت الهيئة القضائية المسؤولة عن تنظيم الانتخابات النيابية في مصر عن ترشح نحو ستة آلاف بالنظام الفردي و12 قائمة في آخر أيام فتح باب الترشح أمس السبت، وذلك ضمن الخطة الأخيرة لما تسمى خارطة الطريق” عقب الانقلاب العسكري الذي أطاح بالرئيس محمد مرسي، وسط مقاطعة عدد من الأحزاب أبرزها الإخوان المسلمون.
وأشارت اللجنة العليا للانتخابات في بيان إلى أن الإعلان عن القوائم وطالبي الترشح على النظام الفردي المقبولين سيتم يوم 16 من الشهر الجاري.
ويستمر تقديم طلبات الترشح استثنائيا لمدة ثلاثة أيام في دائرتين انتخابيتين بمحافظة قنا جنوبي البلاد بعد حكم أصدره القضاء الإداري بتعديل تقسيم الدوائر في المحافظة.
وكانت اللجنة قد حددت في وقت سابق الأول من سبتمبر/أيلول الجاري لبدء تقديم طلبات الترشح، وإجراء الانتخابات يومي 17 و18 أكتوبر/تشرين الأول المقبل في الخارج، و18 و19 من الشهر نفسه داخلها، على أن يعقد مجلس النواب نهاية العام الجاري.
وقد أعلن عدد من الأحزاب المصرية مقاطعة الانتخابات لتغليب المنافسة الفردية على المنافسة بالقوائم الحزبية. ويقول سياسيون إن المنافسة الفردية تتيح النجاح للأثرياء والمنتمين لعائلات كبيرة.
واللافت أن شخصيات بارزة من أعضاء الحزب الوطني الديمقراطي المنحل الذي كان يترأسه الرئيس المخلوع حسني مبارك عادت بقوة، أبرزها رجل الأعمال المعروف أحمد عز الذي قبلت أوراقه قبل أيام لدى إحدى دوائر المنوفية.
ويتألف مجلس النواب المقبل من 568 عضوا ينتخبون بالاقتراع العام السري المباشر، بينهم 448 يفوزون في منافسات فردية و120 يفوزون من خلال قوائم، بينهم شباب ونساء ومسيحيون، ويعين رئيس الدولة ما لا يزيد على 5% من الأعضاء.
والانتخابات البرلمانية هي ثالث الاستحقاقات التي نصت عليها “خارطة الطريق”، والتي تم إعلانها في 8 يوليو/تموز 2013 عقب الإطاحة بمرسي، وتضمنت أيضا إعداد دستور جديد للبلاد (تم في يناير/كانون الثاني 2014)، وانتخابات رئاسية تمت في يونيو/حزيران 2014.
وأقر الدستور المصري الجديد نظام “الغرفة البرلمانية الواحدة”، وسميت “مجلس النواب”، وألغيت الغرفة الثانية التي كان يشملها الدستور السابق، وهي ما كانت تعرف بـ”مجلس الشورى“.
يشار إلى أن مصر بلا برلمان منذ يونيو/حزيران 2012 عندما حل المجلس الأعلى للقوات المسلحة مجلس الشعب الذي كانت أغلبيته من الإسلاميين بناء على حكم من المحكمة الدستورية العليا بعدم دستورية طريقة تقسيم مقاعده بين مرشحي القوائم الحزبية والمرشحين الفرديين.

 

 

*تقارير صادمة..”جنينة”: 600 مليار جنيه مستحقات الدولة فقدت بسبب الفساد

قال المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزى للمحاسبات، في حوار له مع صحيفة مؤيدة للانقلاب إن الجهاز قدم أكثر من 60 تقريراً يتضمن تقويم أداء مؤسسات الدولة، والمخالفات المالية والإدارية التى تم رصدها فى وزارات الصحة، والتعليم، والتعليم العالى، والبحث العلمى، والنقل الجوى، والكهرباء، والزراعة، والإسكان والمجتمعات العمرانية، والسياحة، والتليفزيون.

وأوضح أن المشكلة تكمن فى البدء بمواجهة فساد الصغار تاركين «الحيتان الكبيرة»، موضحاً أن الفساد قائم ولن ينتهى فى يوم وليلة، مشيراً إلى أنه لا توجد مؤسسة فى الدولة لم يطلها الفساد الممنهج خلال الـ 10 سنوات الماضية التى سبقت 25 يناير.

وأضاف أن الجهاز قدم تقرير يوضح إجمالى مستحقات الدولة والتى لم تحصّل بسبب الفساد، والتى بلغت ما يزيد على 600 مليار جنيه، لا تستفيد منها الدولة بسبب الفساد وضعف عمليات تحصيلها، والتغاضى عنها لوجود قصور فى قانون الحجز الإدارى، وغياب اللوائح والقوانين المالية فى الرقابة. هذه المبالغ تمثل ديوناً مستحقة للدولة لدى الجهات الحكومية والهيئات الاقتصادية والشركات والأفراد، من بينها ديون الهيئات الاقتصادية وتبلغ 324 مليار جنيه، وشركات قطاع الأعمال العام 143 ملياراً، والجهات الحكومية 173 ملياراً، و26 مليار جنيه لأراضى الحزام الأخضر، و18 ملياراً تعديات على نهر النيل.

كما تم رصد فساداً بنحو 86.8 مليار جنيه قيمة أراضى وضع اليد، والتى تقع خارج زمام المشروعات التى تنفذها هيئة التنمية الزراعية، ولم يتم تحصيلها.

المخالفات في كل القطاعات

هذه بعض المخالفات التي رصدها “الجهاز المركزي للمحاسبات” في العديد من قطاعات الدولة:

طريقى القاهرة – الإسكندرية الصحراوى، والقاهرة – الإسماعيلية الصحراوى، تمثلت أغلب المخالفات فى تحويل تلك الأراضى من زراعى إلى سكنى، وتم بناء قصور وفيلات بيعت بملايين الجنيهات بالمخالفة لقرارات التخصيص الصادرة من وزارة الزراعة، وإجمالى تلك المخالفات يتخطى الـ300 مليار جنيه.

إجمالى مخالفات أراضى الحزام الأخضر الذى يحيط بالمدن الجديدة بلغ 26 مليار جنيه، حيث تم تقدير سعر هذه الأفدنة من خلال لجنة تثمين أراضى الدولة بسعر الفدان 3 آلاف جنيه فى حين أن سعره الحالى بلغ 5 آلاف جنيه.

 – إهدار 2 مليار جنيه فى الصحة، تمثلت مخالفاتها فى عدم إعداد أى دراسات فنية أو هندسية قبل إسناد أعمال إنشاء أو تجهيز أو تطوير المستشفيات، ما أدى إلى ضياع ملايين الجنيهات، منها مستشفيات شرم الشيخ والعلمين ومرسى مطروح ورشيد وقليوب المركزى وشبراخيت والحمام وكفر الزيات ورشيد العام، وتخصيص مبالغ بملايين الجنيهات لتطوير مستشفيات آيلة للسقوط واستخدام المنحة الأوروبية فى صرف مكافآت لكبار العاملين فى الوزارة، ما أدى لاستنفاد جانب من أموال المنحة فى غير الأغراض المخصصة لها، وكذلك رصدنا فى أحد التقارير فساد قطاع الأدوية.

مخالفات وزارة التربية والتعليم، بارتكاب مخالفات ضخمة فى طباعة الكتب المدرسية، والتى سيطرت عليها مافيا كبيرة، وكذلك سوء حالة المؤسسات التعليمية من مدارس وكليات وعدم صلاحية بعضها لأداء الخدمة نتيجة لوجود تصدعات وشروخ بالهيكل الخرسانى وعدم جدوى ترميمها، وتبين أن أكثر من نصف إجمالى عدد المدرسين بالابتدائى غير مؤهلين تأهيلاً تربوياً عالياً.

تقرير عن التعليم العالى يكشف عدم تحديد استراتيجية طويلة المدى للبحث العلمى ترتبط بخطط التنمية ووجود بعض المخالفات المالية والإدارية تتعلق بصرف مكافآت من الصناديق والحسابات الخاصة فى غير الأغراض وسوء حالة المناهج التعليمية بالتعليم العام وعدم مواكبتها التطورات العالمية، وعدم ارتباط محتوى المناهج الجامعية مع سوق العمل ومتطلبات العصر.

مخالفات النقل الجوى، وصل مجمل الخسائر المحققة نحو 7 مليارات جنيه، وتحقيق معظم خطوط الشركة القابضة لمصر للطيران والقابضة للمطارات لخسائر تشغيل أسهمت 5 خطوط منها فى نسبة 64% من قيمتها، ودخول القطاع فى العديد من الاستثمارات التى حققت خسائر ضخمة، وتعرض بعض المطارات لانهيارات جزئية لعدم تحديد وتنفيذ المواصفات الفنية بدقة

تقرير عن اتحاد الإذاعة والتليفزيون «ماسبيرو» وصلت خسائره إلى 11 مليار جنيه.

 

مهام أمريكية غامضة في سيناء. . الأحد 6 سبتمبر. . نجل السيسي يدير غرفة عمليات الانتخابات البرلمانية

مهام أمريكية غامضة في سيناء

مهام أمريكية غامضة في سيناء

مهام أمريكية غامضة في سيناء. . الأحد 6 سبتمبر. . نجل السيسي يدير غرفة عمليات الانتخابات البرلمانية

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*قصف جوي بطائرات F16 علي مناطق سكنيه جنوب مدينة الشيخ زويد

 

*اخلاء سبيل القيادي صالح جاهين

نيابة بولاق الدكرور تخلي سبيل القيادي الجهادي ووكيل مؤسس الحزب الإسلامي المهندس صالح جاهين بعد حبسه احتياطيا لمدة 20شهرا وقد وصل بيته منذ دقائق

 

*المنيا.. أمن الانقلاب يقتحم منازل أهالي دلجا

شنت أجهزة أمن الانقلاب بالمنيا حملة لاقتحام منازل الأهالي بقرية دلجا منذ قليل اليوم ضمت الحملة “4 مدرعات و6 سيارات تابعة لأمن الدولة“.

يذكر أن قوات أمن الانقلاب تقود حملة شرسة لمداهمة منازل العديد من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين ورافضي الانقلاب بعدد من مراكز المحافظة.

أسفرت حملة المداهمات عن اعتقال الشيخ يوسف محمد أحمد الفرا فيما لم تتمكن قوات الأمن من اعتقال آخرين لعدم وجودهم بالمنزل وقت المداهمة.

 

 

*زوجة “الدراوي” تؤكد تعرضه للتعذيب بسجن ملحق المزرعة

أكدت رضا جمال” زوجة الصحفي المعتقل “إبراهيم الدراوي” تعرضه للتعذيب البدني والنفسي بداخل محبسه بسجن ملحق المزرعة بطرة؛ حيث يعاني”الدراوي” من ضغط شديد عليه ومنع دخول أية أطعمة له في الزيارة، في حين أنه أيضا ممنوع من شراء أي شيء من “كانتين” السجن سوي وجبتين فقط في الأسبوع.

ومن الجدير بالذكر أن الدراوي يتعرض لهذه التضيقات الأخيرة منذ أن ظهر في احدي جلسات محاكمته مكمما فمه، ومكتوب علي ملابسه كلمة “صحفي” في إشارة إلي أن الصحافة محرومة من ممارسة مهامها، وأن أصحاب الأقلام ملقي بهم في السجون باتهامات ملفقة.

وأشارت “جمال” إلي أن زوجها الصحفي إبراهيم الدرواي عضو نقابة الصحفيين المصرية، برقم عضوية 7070، وقد تم اعتقاله بتاريخ 16/8/2013 وذلك أثناء تواجده في مدينة الإنتاج الإعلامي كضيف للتحليل الخبري علي احدي الفضائيات وبالتحديد برنامج ساعة مصرية على قناة روتانا مصرية مع الإعلامي تامر أمين ، في حين تم توجيه اتهامات له تدور حول التخابر مع حركة المقاومة الإسلامية حماس والدخول إلى غزة عبر الأنفاق ومقابلة بعض الشخصيات الفلسطينية، في القضية رقم القضية 371، رغم أن الأوراق الرسمية تؤكد أن دخوله إلي هناك كان بتأشيرة دخول معتمدة من السلطات المصرية، أما المقابلة مع الشخصيات الفلسطينية فهو أمر طبيعي بحكم عمله الصحفي، ومرفق موضوعات صحفية في صحفية الأخبار القومية حررها الصحفي إبراهيم الدراوي من غزة.

وأضافت أن “الدراوي” قد تعرض أيضا من قبل لعدد من الانتهاكات من بينها تم الاعتداء عليه بالضرب إبان تواجده في سجن العقرب ومنعه من العلاج وإجراء الفحوص والتحاليل الطبية.

 

 

* محكمة عسكرية تقضي بالحبس ١٠ سنوات على ١٦ من رافضي الانقلاب

محكمة عسكرية تقضي بالحبس ١٠ سنوات على ١٦ من رافضي الانقلاب و٣سنوات لثلاثة أحداث

 

* قوات الأمن تقتحم قرية دلجا في لمنيا بـ”4 مدرعات و6 سيارات تابعة لأمن الدولة

قوات الأمن تقتحم قرية دلجا في لمنيا بـ”4 مدرعات و6 سيارات تابعة لأمن الدولة” وسط تعزيزات أمنية مكثفة

 

 

* مجهولون يشعلون النيران بسيارة ضابط شرطة فى بلبيس بالشرقية

أشعل مجهولون النيران فى سيارة ضابط شرطة بمديرية أمن الشرقية، اليوم الأحد، أثناء تواجدها أمام منزله وتم تحرير محضر بالواقعة، وإخطار النيابة العامة التى أمرت بتحريات حول الواقعة.

وتلقى اللواء خالد يحيى مدير أمن الشرقية، إخطارا من العقيد سمير أبو روضة مأمور مركز شرطة بلبيس، يفيد بقيام مجهولون بإشعال النيران بسيارة الرائد “أحمد ع ضابط بقطاع الأمن المركزى بلبيس أثناء تواجدها أسفل منزله، مما أسفر عن حدوث تلفيات بالسيارة، وأفاد مصدر أمنى أن الحادث سياسى وجار تكثيف الجهود لملاحقة الجناة

 

* قضاء الانقلاب يقضي بالحبس سنة على أرملة مسنة بالفيوم

قضت محكمة جنايات الفيوم برئاسة المستشار طارق أبو زيد اليوم الأحد بالحبس لمدة عام بحق السيدة غادة محمد محمود في القضية رقم 4859 لعام 2014.

تروي “أسرتها” قصتها وتقول إن أحداث القضية تعود إلى الثامن من يناير لعام 2015؛ حيث قامت قوات الانقلاب باعتقالها إثر شنها حملة اعتقالات عشوائية للمارة بشوارع مدينة الفيوم، وتم تلفيق تهم عديدة منها الانضمام لجماعة محظورة والتظاهر بدون ترخيص،ليتم الإفراج عنها في اليوم التالي لاعتقالها بكفالة مالية قدرها 10 آلاف جنيه.

وتابعت “أسرتها”: فوجئنا فجر الأربعاء الثاني عشر من أغسطس الماضي بفرق من القوات الخاصة يقتحمون منزلنا واعتقالها وتم اقتيادها إلى قسم شرطة الفيوم.

وأكدت هيئة الدفاع عن المعتقلين بالفيوم أنها ستقوم باتخاذ كل الإجراءات القانونية التي من شأنها وقف تنفيذ ذلك الحكم والتظلم منها، رغم تقديمها كل الأدلة والمستندات التي تثبت براءتها، إلى هيئة المحكمة.

واستنكرت الهيئة تجاهل المحكمة لتلك الإجراءات والدفوع القانونية التي تقدموا بها واعتمادها على تحريات الأمن وتجاهلها لكون السيدة مسنة وتجاوزت الخمسين عامًا ومريضة بعدة أمراض مزمنة

 

* انفجار عبوة ناسفة دون إصابات أو خسائر جنوب الشيخ زويد

أكدت مصادر وشهود عيان، انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون بأحد الطرق الفرعية، جنوب مدينة الشيخ زويد، دون وقوع إصابات أو خسائر

وأضافت المصادر وشهود العيان، أن مجهولين قاموا بزرع عبوة ناسفة، بجوار طريق فرعي جنوب الشيخ زويد، وتم تفجيرها عن بعد خلال مرور مدرعة تابعة لقوات الأمن، مما أحدث دويا هائلا، دون وقوع إصابات أو خسائر، حيث تم التفجير عقب مرور المدرعة بثوان قليلة

ومن جانبها تقوم قوات الأمن بتمشيط المنطقة؛ للبحث عن عبوات ناسفة أخرى، ولضبط المتورطين في الحادث.

 

* العفو الدولية: مقتل طفلة سورية برصاص الأمن المصري

سلطت منظمة العفو الدولية في نشرتها الشهرية حول سوريا الضوء على مقتل طفلة سورية برصاص الأمن المصري في أغسطس/آب الماضي، أثناء محاولة عائلتها الفرار إلى أوروبا.

ويقول رب الأسرة في التقرير الذي نشرته المنظمة (لم تذكر اسمه) إنه يعيش مع زوجته وأطفاله السبعة في مصر منذ 3 سنوات، واصفا الحياة هناك بأنها “لا تطاق” حيث تنعدم فرص العمل والرعاية الصحية وتعليم أطفاله، لذا قام بدفع نقود إلى مهربين لنقله مع عائلته إلى أوروبا.

وفي السادس من أغسطس/آب الماضي، اصطحب رب الأسرة عائلته نحو بلطيم (مدينة ساحلية في مصر) حيث قابل المهربين، وكانت المجموعة مؤلفة من 96 لاجئاً ومهاجراً، بينهم سوريون وسودانيون وإرتيريون ومصريون أيضاً. وكان من المفترض نقلهم جميعاً إلى قارب يقلهم إلى إيطاليا. بيد أن ذلك الترتيب جاء في اليوم نفسه الذي كانت السلطات المصرية تحتفل بافتتاح الفرع الجديد لقناة السويس، حيث تم تشديد الوجود الأمني الكثيف في جميع النقاط الحدودية الساحلية المصرية.

وتابع رب الأسرة: “نقلَنا المهربون بالسيارات من بلطيم إلى طريق سريع، ثم أنزلونا بالقرب من الشاطئ في برج البرلس في حوالي الساعة الثانية صباحاً. وسرْنا على الأقدام 45 دقيقة للوصول إلى الشاطئ. وحال اقترابنا، خرج علينا نحو خمسة جنود من الجانب الأيمن وصرخوا بنا “توقفوا وإلا سنطلق النار عليكم” فتوقفنا وانبطحنا على الأرض ولكن الجنود أطلقوا النار في الهواء وباتجاهنا عدة مرات. وقد ركض بعض الأشخاص ولاذوا بالفرار“.

وأضاف: “عندما توقف إطلاق النار، سمعتُ ابنتي صفاء، وعمرها ثماني سنوات وهي تصرخ قلبي، قلبي”. لم أعرف ما كان يحدث، فنزعتُ سترة النجاة التي كانتترتديها، اكتشفتُ أنها أصُيبت برصاصة في بطنها دخلت من الجهة اليمنى وخرجت من الجهة الأخرى. صرختُ وتوسلتُ إلى الجنود كي يُحضروا سيارة إسعاف لنجدة ابنتي، ولكن الجنود لم يفعلوا، وظلت صفاء تنزف. لكنهم طلبوا عبر الراديو من ضباط في الجيش الحضور إلى المكان. لقد توسلتُ إلى الجنود م رة تلو أخرى، ولكن بدلاً من طلب الإسعاف قام أحدهم بركلي“.

واستطرد: “وقفتْ زوجتي وصرختْ في وجه الجنود طالبةَ النجدة واستدعاء الإسعاف. فأشهر أحدهم بندقيته في وجهها، وأمرها بالجلوس على الأرض وشرع بإطلاق النار في الهواء كي يخيفنا. أصُيبتْ طفلتي البالغة من العمر سنتين بالهلع وبدأت بالبكاء والارتعاش بسبب صوتإطلاق النار. واستمر الجنود بشتمنا وإهانة الأطفال والنساء باستخدام كلمة عاهرات“.

واصل الأب الصراع طالبا النجدة، فاقترب أحد الجنود وركل ابنته بقدمه لمعرفة ما إذا كانت على قيد الحياة أم لا. وظل يركلها حتى وهي تحتضر.

وفي الساعة الخامسة والنصف صباحاً وصل ضباط الجيش ونقلوا الأب مع ابنته وشخصين آخرين جريحين في سيارة إلى المستشفى في بلطيم، حيث فارقت الطفلة الحياة.

احتجز الأب لمدة 11 يوماً في مركز شرطة برج البرلس، إلى جانب 48 شخصاً آخر، من بينهم ما لا يقل عن 15 طفلاً تتراوح أعمارهم بين ستة أشهر و 18 سنة. وبعد ثلاثة أيام من الاعتقال، استجوبه النائب العام بشأن الهجرة غير الشرعية. ثم أمر بإطلاق سراحه مع الآخرين، ولكنه بقي في الحجز لمدة ثمانية أيام أخرى بانتظار الحصول على شهادة “غير مطلوب” من قطاع الأمن الوطني في وزارة الداخلية. وفي مساء 17 أغسطس/آب أطُلق سراحه مع معتقلين سوريين آخرين.

يختتم الأب حديثه قائلا: “زوجتي الآن إما باكية أو نائمة طوال الوقت. فقد أصُيبتْ بصدمة ولا تستطيع مواجهة الواقع بأنها فقدت طفلتها. ولا أستطيع أن أنزع من مخيلتي صورة ابنتي وهي تحتضر بين يديَّ ، بينما تركها الجنود وهي تنزف لمدة ثلاث ساعات بدون إحضار سيارة إسعاف. إنني لن أنسى ذلك المشهد. وأما أطفالي فإنهم يرتعشون عندما يرون جنود اً. وتبدأ ابنتي البالغة من العمر سنتين بالصراخ والارتعاش عندما ترى جندي اً، فهي لا تستطيع نسيان الحادثة، وقد أصيبت بصدمة كذلك. ولا يريد أطفالي الذهاب إلى المدرسة. لا يمكنني وصف مشاعرنا. إنني الآن لا أريد من هذا العالم إلا شيئاً واحدا : الخروج من هذا البلد، فالحياة هنا لا تُطاق“.

ودعت منظمة العفو الدولية السلطات المصرية إلى إجراء تحقيق عاجل وواف ومستقل ومحايد من قبل محكمة مدنية في حادث مقتل الطفلة صفاء، وتقديم المشتبه في مسؤوليتهم الجنائية إلى ساحة العدالة، وإعلان نتائج التحقيق على الملأ.

 

* تعيين قاضى «إعدام مرسي» شعبان الشامى مساعداً لوزير عدل الانقلاب

وافق مجلس القضاء الأعلى برئاسة المستشار أحمد جمال الدين عبد اللطيف، على ندب المستشار شعبان عبد الرحمن الشامي الرئيس بمحكمة استئناف القاهرة، مساعدا لوزير العدل لشئون مصلحة الطب الشرعي في حكومة الانقلاب.
وسبق أن تصدى المستشار شعبان الشامي لعدد من القضايا محل اهتمام الرأي العام المصري والدولي، كان أبرزها قضيتا أحداث اقتحام السجون التي جرت في الأيام الأولى لثورة يناير 2011 ، ووقائع التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي، والتنسيق مع تنظيمات جهادية داخل مصر وخارجها، بهدف الإعداد لعمليات إرهابية داخل الأراضي المصرية، وأصدر فيهما أحكاما جائرة مشددة بالإعدام والسجن المؤبد بحق الرئيس محمد مرسي، وعدد كبير من قيادات جماعة الإخوان، والتنظيم الدولي للجماعة، وحركة حماس الفلسطينية، وميليشيا حزب الله اللبنانية والجماعات الاسلامية.
كما باشر المستشار الشامي نظر قضية خلية مدينة نصر، وخلية استهداف قناة السويس.

 

 

* الفراعين: إطلاق نار من قبل مجهولين على “توفيق عكاشة

 

 

*الانقلاب يتبع سياسة العزل والتعذيب والقتل البطيء وإزهاق الأرواح في السجون والمعتقلات

كتب مدير المرصد الإعلامي الإسلامي في صفحته بموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك:

لا يوجد معتقلٌ في سجون ومعتقلات الانقلاب لا يشكو من مرضٍ أو علةٍ، ولا يعاني من مشكلةٍ أو ضائقة، أو لا يعيش أزمةً أو محنةً، فلا سليم أو معافى، ولا صحيح أو قوي، بل الكل سقيمٌ ومريضٌ، إذ أن ظروف الاعتقال ومعاملة إدارة السجون، تخلق للمعتقلين ألف علةٍ ومرضٍ، وتسبب لهم أشد المعاناة وأسوأ الشكوى، وهي سياسةٌ مقصودة، ومنهجية متبعة، وإجراءاتٌ منظمة، يقصد بها المجرم السيسي وزبانيته تحطيم إرادة المعتقل، وتدمير صحته وعافيته، وتعريضه للإصابة بأشد الأمراض وأصعبها، أو تعميق المرض في حال وجوده، وزيادة الخطر ومنع العلاج حتى الوصول للقتل البطيء.

فلنتذكر المعتقلين وما يعانونه من زمهرير الشتاء، الذي ينخر عظامهم ولا يجدون ما يصدون به شدته. .

وما زالت المعركة مستمرة بين الحق والباطل لكن للأسف لا يوجد للحق حالياً جنود ينصرونه بل أناس يتاجرون به وبآلام الأسرى ، وليست هناك أجندة لتحرير الأسرى وإسقاط الانقلاب العسكري الدموي الغاشم.

فإلى الشرفاء في داخل أرض الكنانة : استعينوا بالله وقوموا إلى ثورتكم وقاوموا يرحمكم الله . . ولا تنتظروا أي توجيهات من الخارج من عواجيز الفرح وأثرياء الأزمة فلا أمل فيهم إلا أن يهديهم الله ويتوبوا ويعودوا إلى دينهم الذي هو شرع الله الحنيف. . فليس عندهم شيء يقدمونه لكم أو للأسرى.

فكوا العاني . . فكوا الأسير . . استنزفوا الانقلاب حتى تسقطوا الانقلاب

وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون

محبكم ياسر السري

 

 

* اعتقال 5 من رافضي الانقلاب بدمياط وإصابة أحدهم بالرصاص

شنت سلطات الانقلاب العسكري حملة مداهمات على قرية “الخياطة” و”طبلبدمياط، ما أسفر عن اعتقال 5 من رافضي انقلاب العسكر، وإصابة أحدهم  برصاص سلطات الانقلاب.

وأفاد شهود عيان من الأهالي أن حملة مكبرة لسلطات الانقلاب اقتحمت قرية طبل والخياطة وعزبة البرج قبيل عصر اليوم، ما أسفر عن اعتقال 3 من قرية طبل وإصابة أحدهم برصاص قوات الانقلاب فى قدمه بعد اطلاق الرصاص عليهم بشكل عشوائي.

كما اعتقلت سلطات الانقلاب أحد الشباب من الخياطة وآخر من منطقة التل بمدينة عزبة البرج من داخل محل عمله

يأتي هذا استمرارا للجرائم بحق مؤيدي الشرعية بدمياط، للحد من الحراك الثورى المتنامي على مدار أكثر من عامين، والرافض لانقلاب العسكر

 

 

* محمود نجل السيسي يدير غرفة عمليات الانتخابات البرلمانية

كشفت مصادر سياسية بارزة عن أعضاء غرفة العمليات الحقيقية التي تدير المشهد الانتخابي والتحالفات الانتخابية، لتشكيل قائمة موحّدة تمثّل النظام السياسي في مصر، بعد قرار اللجنة العليا للانتخابات، فتح باب الترشح للانتخابات البرلمانية، والتي من المقرّر إجراء أولى جولاتها، في أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وتقول المصادر السياسية: إنّ “الانتخابات تدار من مقر المخابرات”، لافتة إلى أنّ هناك 4 أشخاص يشكّلون غرفة العمليات الحقيقية، التي تقوم بمناقشة الأسماء المرشحة لقائمة “في حب مصر”، التي يقودها لواء المخابرات السابق، سامح سيف اليزل

وتلفت المصادر إلى أنّ “الأشخاص الأربعة، هم : الضابط في جهاز المخابرات محمود عبدالفتاح السيسي، ووزير الإعلام الأسبق، ورئيس مجلس إدارة مدينة الإنتاج الإعلامي، أسامة هيكل، فضلاً عن المستشار القانوني للحملة الرئاسية للسيسي، المحامي محمد أبو شقة، بالإضافة إلى اليزل نفسه“.

وتوضح المصادر أنّ هؤلاء الأربعة، يعقدون اجتماعات يوميّة في مقر مبنى المخابرات للانتهاء من كافة الأمور المتعلقة بالبرلمان الجديد، بما يضمن تشكيل برلمان يخصع للسيسي، من خلال تشكيل قائمة في حب مصر، بالإضافة إلى تفتيت المقاعد الفردية، بما لا يسمح أن يكون هناك تكتل كبير لقوى واحدة تحت قبة البرلمان المقبل“.

وتشير المصادر إلى أن “أبو شقة ونجل السيسي، هما من يدعمان صعود الرئيس السابق لاتحاد طلاب مصر، رئيس حزب مستقبل وطن، محمد بدران، إذ كفلا له تمويلاً ضخماً، من قبل عدد من رجال الأعمال المحسوبين عليهم، وفي مقدمتهم رئيس مجلس إدارة شركة “حديد المصريين”، أحمد أبو هشيمة، وذلك في إطار خلق رموز جديدة تكون خاضعة لسيطرة الدولة، وتشكيل تنظيم شبابي سياسي جديد داعم للسيسي، وبذلك تكون نخبة مصنوعة أمام أعينهم”، بحسب المصادر، مؤكدة أنّ “هذا الملف يشرف عليه، شخصياً، محمود عبدالفتاح السيسي”.

من جهة أخرى، تقول المصادر إنّ “نجل المستشار بهاء أبو شقة، القيادي البارز في حزب الوفد، محمد أبو شقة، هو من قاد مع والده مسألة إقناع الحزب بالبقاء في قائمة في حب مصر، على الرغم من وجود خلافات كبيرة داخل الحزب بشأن الاستمرار بها، بسبب قلة عدد المقاعد المخصصة للوفد بها، المقدّرة بـ 9 مقاعد، في وقت ترى فيه قيادات الحزب، أنها أكبر بكثير من هذا العدد“.

وكان للمستشار بهاء أبو شقة، تصريحات صحافية، أمس السبت، أكد من خلالها، استمرار الحزب في القائمة تحت أي ظرف، “حتى وإن لم يحصلوا على أي مقاعد، بدعوة الحفاظ على الاصطفاف الوطني خلف السيسي للعبور بالبلاد من هذه المرحلة“.

ويمثّل البرلمان المقبل هاجساً للسيسي، بعدما منح الدستور الجديد الذي وضعته لجنة الخمسين لمجلس النواب الجديد، صلاحيات واسعة، منها عزل رئيس الجمهورية. وأعلنت اللجنة العليا للانتخابات، إجراء المعركة على مرحلتين. تضمّ الأولى 14 محافظة، وتجري الانتخابات فيها، يومي السبت والأحد الموافقين 17 و18 أكتوبر/تشرين الأوّل المقبل، خارج مصر، والأحد والاثنين الموافقين 18 و19 أكتوبر/تشرين الأوّل المقبل في الداخل. في حين تشمل المرحلة الثانية، 13 محافظة

وأشارت اللجنة إلى أنّ المرحلة الثانية، التي تشمل 13 محافظة هي، القاهرة، والقليوبية، والدقهلية، والمنوفية، والغربية، وكفر الشيخ، والشرقية، ودمياط، وبورسعيد، والإسماعيلية، والسويس، وشمال سيناء، وجنوب سيناء. وتجري عملية الانتخاب في دوائرها خارج جمهورية مصر، يومي السبت والأحد الموافقين 21 و22 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

 

 

* نجلة “مجدي قرر” توضح تفاصيل تدهور صحته وسوء الأوضاع في “العقرب

قالت مديحة قرقر، نجلة القيادي الأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية “مجدي قرقر”، إنها لم تر والدها منذ شهر مارس الماضي، وبعد ذلك منعت عنه الزيارات تماما، ومنعوا عنه دخول الأدوية له، على الرغم من علم إدارة السجن بأن والدي مريض ويعاني من أمراض مزمنة تستلزم كمية ضخمة من العلاج أسبوعيا لم يحصل منها إلا على أقل القليل.

وكشفت مديحة خلال كلمتها التي ألقتها في مؤتمر عقد بمؤسسة حرية الفكر والتعبير، عن سبب تدهور صحة والدها، وذلك بسبب انفجار ماسورة المجارى بالسجن، ما تسبب إصابته بحساسية، ونقل على أثرها إلى المستشفى حتى أمس، وأثناء الزيارة وجدنا أنه فقد أكثر من 30 كيلو من وزنه، ولا يوجد رعاية صحية أو بدنية.

من جانبه، قال إسماعيل أبو بركة نجل المحامى الإخوانى أحمد أبو بركة، إن آخر زيارة لوالدي في سجن العقرب، كان المسموح من الأكل وجبة واحدة رجعوا نصها، وفيه 3 أنواع دواء في اتنين دخلوا مع اخواتي، والثالث رفضوا دخوله.

وأضاف خلال كلمته بالمؤتمر: “والدى صحته تدهورت تماما، ومنعت عنهم الأوراق والأقلام والمصاحف”.

 

 

* إخلاء سبيل محفظة قرآن معتقلة فى هزلية “البلالين

أكدت التنسيقة المصرية للحقوق والحريات، أن قضاء الانقلاب قرر اليوم الأحد، إخلاء سبيل الحرة “أسماء عبد الحميد قورة”، المعتقلة في أحد سجون محافظة مطروح.

وأوضحت التنسيقية في تصريح لها عبر موقع “فيس بوك” اليوم الأحد “أن محكمة جنايات مطروح أصدرت اليوم قرارا بإخلاء سبيل المعتقلة “أسماء عبد الحميد إبراهيم قورة، في القضية المعروفة إعلاميا بقضية البلالين برقم 6844 لسنة 2015 جنايات مطروح“.

كانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت أسماء عبد الحميد إبراهيم قورة محفظة قرآن بالإسكندرية ومقيمة بالإسكندرية” بتاريخ 8 يونيو 2015، من أحد شوارع محافظة مطروح أثناء ذهابها لقضاء العطلة الصيفية مع ذويها، وذلك بزعم حيازتها لـ3 بلالين صفراء عليها عبارات رافضة لحكم العسكر

ووجهت ميليشات العسكر قائمة من التهم الملفقة لأسماء، منها: الانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون، والترويج لها، والترويج لأفكار الجماعة، ومحاولة قلب نظام الحكم

 

 

* بالنعوش والملابس السوداء.. «الضرائب» تتلقى العزاء فى حكومة محلب اليوم

“تضامن” تعلن تخطى المليون توقيع لرفض «الخدمة المدنية».. وفؤاد: عمال الضرائب لن يجلسوا مع ممثلين للحكومة مرة أخرى.. وطريق المفاوضات أغلق

تتصاعد أزمة العاملين المدنيين بالدولة، اعتراضا على قانون «الخدمة المدنية»، وأعلنت جبهة «تضامن» المشكلة من عدة نقابات عمالية ومهنية رافضة للقانون، أن التوقيع على استمارات رفض القانون تجاوزت المليون، فضلا عن تظاهرات العاملين بالضرائب، اليوم، ومليونية العاملين بالدولة 12 سبتمبر الحالى، فى حديقة الفسطاط، فى وقت تصر فيه الحكومة على فرض القانون وتطبيقه.

فيما قالت فاطمة فؤاد، رئيس النقابة المستقلة للعاملين بالضرائب على المبيعات، إن احتجاج عمال الضرائب اليوم فى مختلف المحافظات بالإضافة إلى وقفة احتجاجية أمام المقر الرئيسى لمصلحة الضرائب مجرد تمهيد للمليونية، مشيرة إلى أن فعالية الاحتجاج ستتضمن تلقى العزاء فى حكومة المهندس إبراهيم محلب، وأن العاملين سيرتدون الملابس السوداء ويحملون نعشا رمزيا، تعبيرا عن رفض الحكومة حل الأزمة بشكل جاد.

وأكدت فؤاد أن عمال الضرائب لن يجلسوا مع ممثلين للحكومة مرة أخرى وأن طريق المفاوضات أغلق تماما، بقولها «الحكومة تعرف مطالبنا وإذا أرادت الحل عليها إصدار قرارات فاعلة بالحل بعيدا عن المفاوضات والجلسات التى لا تقدم جديدا غير ضياع الوقت».

وقال حسين إبراهيم، المتحدث الإعلامى باسم تنسيقية الجبهة، إن الجبهة تستهدف جمع 6 ملايين استمارة، هم عدد العاملين المدنيين بالدولة، للضغط على الحكومة ووقف العمل بقانون «السخرة المدنية»، مؤكدا أن الجبهة تعمل على جمع الاستمارات بالتوازى مع الإعداد للمليونية.

 

 

* تأخر سيارات المطافي يتسبب في تفحم طفلين ببورسعيد

تسبب تأخر سيارات الحماية المدنية ببورسعيد وتجاهل استغاثات المواطنين المتكررة في تفحم طفلين شقيقين وإصابة و الدهما بجروح إثر حادث اندلاع حريق في شقتهم بحي الضواحي.
وذكرت مصادر طبية أن مستشفى بورسعيد العام استقبل جثمان طفلين في حالة تفحم كاملة و إصابة والدهما بجروح حال محاولته إنقاذ أولاده بعدما اندلعت النيران بالمنزل دون معرفة أسباب الحريق حتى الآن.
وقد انتاب أهالي منطقة السيد متولي الذي شهد الحادث حالة من السخط بسبب تأخر المطافي عن إنقاذ الأطفال، مطالبين بمحاسبة المقصرين.

 

 

* تأجيل نظر أحداث “قصر القبة” و”خلية الرصد والردع

قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار حسن فريد، تأجيل نظر إعادة محاكمة 20 متهمًا “مخلى سبيلهم”، لاتهامهم بأحداث وقعت بمحيط قصر القبة في فبراير 2013، إلى جلسة 12 سبتمبر الجارى، للمرافعات.

كانت المحكمة ذاتها قد قضت “غيابيًا” على المتهمين بالسجن المشدد 10 سنوات، وأسندت نيابة الانقلاب للمتهمين عددًا من الاتهامات؛ من بينها: التجمهر والبلطجة والتلويح بالعنف، واستعراض القوة، والتظاهر دون ترخيص وتكدير السلم العام وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة.

وفي سياق الانتقام من الثورة ومؤيدي الشرعية، قررت محكمة جنايات القاهرة بالدائرة 23 المنعقدة بمعسكر الأمن المركزى بأكتوبر، برئاسة المستشار حسين قنديل، تأجيل جلسات محاكمة 21 من رافضى انقلاب العسكر، فى القضية رقم 18369 لسنة 2014 جنايات العمرانية، والمعروفة اعلاميا بـ”خلية الرصد والردع” لجلسة 8 أكتوبر لسماع شهود الإثبات.

كان نائب عام الانقلاب هشام بركات، أمر بإحالة 21 من رافضى انقلاب إلى محاكمة الجنايات، على خلفية اتهامات ملفقة، منها تفجير قنبلة أمام سينما رادوبيس، وقتل مواطن مسيحي تصادف مروره، وإصابة ضابط، وتفجير قنبلة أمام منزل السفير البلجيكى، ومحاولة تفجير قنبلة أسفل سيارة شرطة أمام قسم الطالبية.

وتضم القضية كلا من:
1-
محمد فؤاد
2-
مصطفي موسي
3-
طارق السيد
4-
محمد دري الطلياوي
5-
مصطفي عبد الرحمن
6-
علاء حسن
7-
سعيد عبد الظاهر
8-
احمد فؤاد
9-
ياسر محفوظ
10-
اسامة الشاعر
11-
محمد عبد الله
12-
محمد اشرف
13-
كريم حسن
14-
احمد ابراهيم
15-
هاني الشحات
16-
محمد احمد وشهرته “اللبان
17-
محمود عبد العاطي
18-
محمد ماهر
19-
وسام جمال
20-
محمد جمال
21-
شخص آخر 

 

* خوفا من ثورة غضب.. الانقلاب يؤجل زيادة أسعار المترو

كشفت مصادر مسؤولة أن قائد الانقلاب العسكرى عبد الفتاح السيسى، طلب من وزارة النقل عدم رفع أسعار تذاكر المترو فى الوقت الحالى؛ خوفا من ثورة غضب عارمة من المواطنين.
وقالت المصادر، عبر تقارير لها اليوم السبت، إن السيسى أقر بفشل وزرائه، خاصة النقل والسياحة والتعليم، بنسب بلغت 35% للوزارة الواحدة.
كانت وزارة النقل فى حكومة الانقلاب قد أقرت أول أغسطس تعديل تذاكر المترو لجنيهين بدلا من جنيه واحد لجميع الخطوط.

 

 

* الضرائب” تتظاهر اليوم احتجاجا على قانون الخدمة المدنية

يتظاهر اليوم موظفو مصلحة الضرائب المصرية، من أمام مقر مجلس الوزراء بشارع حسين حجازى بوسط القاهرة، فى الثالثة من عصر اليوم الأحد، رفضا لقانون الخدمة المدنية الجديد الذى أصدر قائد الانقلاب فى مارس الماضى.

وفى نفس السياق أعلنت حركة 6 إبريل الجبهة الديمقراطية مشاركتها فى مليونية 12 سبتمبر الجارى احتجاجا على قانون الخدمة المدنية.

وقال شريف الروبى -عضو المكتب السياسى لحركة 6 إبريل “الجبهة الديمقراطية”-: إن الحركة ستشارك فى دعوات 12 سبتمبر ضد قانون الخدمة المدنية والتى دعا لها بعض قطاعات العمال خلال الفترة الأخيرة.

وأضاف الروبى -فى تصريحات صحفية-  أنهم سيشاركون كأفراد وليس ككيان، استجابة لمطالبة المنسقين الذين طالبوا بعدم مشاركة الكيانات، مضيفا أن الحركة ستدعم التظاهرات بالحشد والدعوة إليها.

ودشن رافضو القانون حملة توقيعات إلكترونية ضد القانون، تتضمن أهم مثالب القانون، التى من ضمنها عدم دستورية القانون لصدوره في غيبة مجلس النواب، وإسناده للجنة غير مختصة بإصداره.

وشهد الشارع المصرى اعتراضات واسعة على قانون الخدمة المدنية، ونظم العاملون بالدولة عدة وقفات حاشدة أمام نقابة الصحفيين، لاعتراضهم على القانون بعد صدوره فى مارس الماضى، حيث تحمل مواده تغييرات واسعة في نمط العمل بالجهاز الحكومي، الذي يتجاوز عدد العاملين فيه 6.5 ملايين من موظفى الجهاز الإدارى للدولة.

ومن أهم ما لفت الأنظار وأثار معارضة الرافضين له استثناء بعض المؤسسات من القانون مثل الجيش والشرطة والقضاء، رغم سلسلة الترقيات والزيادات المالية، التي طالت هذه القطاعات في السنوات الأخيرة.

يشار إلى أن قائد الانقلاب السيسى، كان قد أصدر قانون الخدمة المدنية الجديد بقرار جمهورى رقم 18 لسنة 2015، متضمنا إلغاء قانون نظام العاملين المدنيين، الصادر بالقانون رقم 47 لسنة 1978 بتعديلاته، التى وصلت إلى نحو 19 تعديلا، والعديد من الكتب الدورية، ووضع نظام جديد للخدمة المدنية فى مصر.

 

 

* غموض حول مصير 3 من رافضي الانقلاب بالشرقية
قالت رابطة أسر المعتقلين بالشرقية: إن سلطات الانقلاب تخفي 3 من رافضي انقلاب العسكر من مدينة أبو حماد والحسينية وكفر صقر، بشكل قسري دون الكشف عن مكان احتجازهم، وهو ما يخشى على سلامتهم، في ظل توارد أنباء عن تعرضهم للتعذيب بشكل ممنهج للاعتراف بتهم لا صلة لهم بها.

وأضافت الرابطه أنه “منذ اختطاف خالد سعيد ابن مدينة أبو حماد من منزله  يوم10  أغسطس الماضي من قبل سلطات الانقلاب بأبو حماد وهي ترفض الإفصاح عن مكان احتجازه القسري“.

وتابعت أن “سلطات الانقلاب تخفي أيضا مغاوري عبدالعال حسين 25 سنة من مدينة الحسينية منذ أن تم اختطافه 27/7/2015 ، وتخفي أيضا اسلام سعيد محمد 20 سنة طالب من كفر صقر وتم اختطافه منذ 15/6/2015“. 

وأكدت الرابطه أن “أسر المختطفين تقدموا بالعديد من الشكاوى للمسئولين بحكومة الانقلاب للكشف عن مكان احتجازهم القسري دون أي استجابة وهو ما يخشى على سلامتهم مطالبين بالكشف عن مكان احتجازهم ورفع الظلم الواقع عليهم”.

 

 

 

* تدهور الحالة الصحية لمعتقل بسجن أسيوط ونقله للمستشفى

شهدت صحة المعتقل محمد محمود ازكيم، مدير مدرسة علي بن أبي طالب بقرية دلجا التابعة لمركز ديرمواس بالمنيا والمعتقل حاليًّا بسجن أسيوط تدهورًا كبيرًا جرَّاء الإهمال الطبي من جانب إدارة السجن، واضطرت إدارة السجن إلى نقل المعتقل إلى مستشفى أسيوط؛ خشية وفاته داخل المعتقل.
تحمل أسرة المعتقل “محمد محمود” وزارة الداخلية المسؤولية الكاملة عن حياته بعد تدهور حالته الصحية.

 

 

* نشطاء يهاجمون جزيرة ساويرس” للاجئي سوريا.. ويؤكدون: محاولة لتنظيف سجله الدموي

أثارت تصريحات رجل الأعمال نجيب ساويرس بشراء جزيرة للاجئين السوريين، سخرية وغضب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، الذين اعتبروا الفكرة مجرد محاولة لتحسين صورة رجل الأعمال المتورط في دعم الانقلاب العسكري على أول رئيس مدني منتخب الدكتور محمد مرسي.
كان “ساويرس” قد صرح لقناة CNN بأنه سيشتري جزيرة من إيطاليا أو اليونان ليجمع فيها اللاجئين السوريين لتكون مأوى لهم لحين عودتهم لبلادهم، مشيرا إلى أنه قرر تسمية الجزيرة باسم “إيلان” الطفل السوري الغارق على الشواطئ التركية.
وقال ساويرس، في تغريدة على صفحته الرسمية بموقع التدوينات القصيرة تويتر”، اليوم السبت: “لقد وجدت اسمًا للجزيرة.. “إيلان” الطفل السوري الغارق على شواطئ تركيا، حتى تذكرنا به دائمًا.. والآن أنا محتاج أن أجد الجزيرة“.
وقال Tariq Imam: “هذا السفاح يريد تنظيف سيرته القذرة المليئة بالخيانة والمؤامرات, وعلى ظهر من ؟؟؟؟ على ظهر طفل كان هو أحد أعوان حكومة السفاح السيسي في سجنهم وترحيلهم من مصر …. ولا لا    زالت البقية من السوريين المضطهدين تملأ السجون المصرية في انتظار ترحيلهم إلى السفاح بشار ليعمل فيهم تقتيلا واغتصابا“.
وأضاف Adel Bora:” مصاصو الدماء يبحثون عن الشهرة بدماء الأبرياء”. وتابع: “الجزيرة لم تشر بل لم تختر بعد وأطلق عليها اسما, وفر مالك يا دراكولا أو هبها نقد لمخيمات النازحين“.
وسخر أحمد القاري من اقتراح ساويرس قائلا: “اللاجئون لم يرضوا بأثينا نفسها ولا ببودابيست عاصمة هنغاريا وسيرضون ويفرحون بجزيرة ساويرس“.
واتهم محمد عبد الله ساويرس بتنفيذ خطة إسرائيل لتفريخ سوريا من أهل السنة، حيث قال: “يريدون تفريغ سوريا من السنة لحماية إسرائيل”، مضيفا: “من أراد للشعب السوري خيرا فليزوده بصواريخ مضاده للطائرات“.
ووجه Amir Amir رسالة إلى رجل الأعمال المصري قائلا: “أنت حاربت الديمقراطية وساندت القتلة فى مصر فكيف تساعد القتلى فى سوريا”؟.
وطالب محمد قاسم ساويرس برد الفلوس المنهوبة للفقراء، قائلا: “بدل ما تعمل جزيرة رجع فلوس الفقراء فى مصر والتى ساعدك مناديب الاحتلال من العسكر علي سرقتها ما سرقته هو كسرة خبز أو جرعة ماء أو رشفة دواء سرقتها من صغير مصرى“.
وعلق Abo Zyad على الخبر قائلا: “الحدايه ما بتحدفش كتاكيت ده السم فى العسل يا عرب“.
وقال Mahmoud Yousef : “هو ده اللي قدر عليه ؟ … دفع 6 مليار لإسقاط مرسي… يدفع زيهم للاجئين ….ولا ده ملهاش مردود اقتصادي ومش هتهربه من الضرائب“.

 

 

* قوات الاحتلال الدولية في سيناء.. مهام أمريكية غامضة!

تحدث الإعلام الأمريكي خلال شهر أغسطس الماضي عن ضرورة سحب قوات الاحتلال متعددة الجنسيات من شبه جزيرة سيناء، التى تشرف عليها قوات الاحتلال الأمريكية لا الأمم المتحدة.

إلا أنه وبعد استهداف هذه القوات الجمعة الماضي، وإصابة 6 من عناصرها؛ شرعت وسائل إعلام أمريكية في المطالبة بزيادة عديد هذه القوات وتزويدها بالسلاح؛ ما يفتح الباب واسعا أمام قراءة هذا التحول الدرامتيكي، الذي ربما يهدف إلى تعزيز وجود قوات الاحتلال الأمريكية في سيناء إلى أجل غير مسمى، وقيامها بمهام لم يكشف عنها النقاب بعد.

ونقلت أسوشيتدبرس ونيويورك تايمز ولوس أنجلوس تايمز عن مسئول في هذه القوات أن استهداف مركبات قوات “حفظ السلام الدولية” بعبوات ناسفة مزروعة على الطريق في شمال سيناء قد يكون مقصودا؛ لأنها مطلية بلون مختلف عن تلك التي يستخدمها الجيش المصري.

وأصيب أربعة جنود أمريكيين واثنين من فيجي عندما كانت مركبتهم تقوم بدورية روتينية بالقرب من قاعدتهم، وتم نقل الجنود إلى مرفق طبي يعالجون من إصابات غير مهددة للحياة، بحسب وزارة الدفاع الأمريكية.

تعزيز الاحتلال الأمريكي

أشارت صحيفة “فورين بوليسي” إلى أن مسئولين أمريكيين في وزارة الدفاع الأمريكية أكدوا أن الولايات المتحدة تدرس خيارات تعديل قوة حفظ السلام في سيناء “متعددة الجنسيات”، حيث تم نشر ما يقرب من 650 جنديا أمريكيا في الوقت الحاضر.

ونقلت الصحيفة عن الرائد روجر كابينيس نحن ندرس ما إن كان هناك حاجة إلى تدابير إضافية لضمان حماية القوة، وهذا يشمل جلب معدات إضافية إذا لزم الأمر”، فالهجمات هي الأولى من نوعها في الموجة الأخيرة من العنف لاستهداف القوات المتعددة الجنسيات وقوات مراقبة حفظ السلام.

وأشار تقرير حديث لصحيفة واشنطن بوست إلى قلق المحللين من أن المنافسة بين الجماعات الجهادية داخل هذا التمرد المتزايد سوف تؤدي إلى تفاقم حجم ووتيرة الهجمات.

مخاطر متزايدة

أما “فوكس نيوز” فترى أن الهجوم الذي استهدف قوات حفظ السلام يؤكد المخاطر المتزايدة التي تواجهها الوحدة الأمريكية المتمركزة هناك، ومن المرجح أن تؤجج الجدل الداخلي حول ما إن كان ينبغي تعزيز تلك القوة بأسلحة ثقيلة لحمايتها ضد “الدولة الإسلامية“.

واتفقت مع “فورين بوليسي” في التأكيد على أن مسئولين أمريكيين يؤكدون أن الإدارة تعيد دراسة خياراتها في سيناء في ضوء تهديد “داعش”، بما في ذلك إرسال المزيد من الأسلحة والمعدات لتعزيز القوات، وحتى إمكانية سحب القوات.

وتشير «ميليتاري تايمز» إلى أن الهجوم الذي استهدف هذه المرة “هدفا دوليا” يشكل “تحولا كبيرا” لفرع “الدولة الإسلاميةفي سيناء، الذي كانت تقتصر هجماتها في السابق على الجيش المصري.

كذلك يثير الهجوم تساؤلات حول مستقبل مهمة القوة المتعددة الجنسيات، ويأتي في وقت يشهد توترا في العلاقات بين الولايات المتحدة ومصر.. حسب قول الصحيفة.

يشار إلى أن القوات متعددة الجنسيات في سيناء غير خاضعة للأمم المتحدة مثل قوات اليونيفيل في جنوب لبنان، بل تتبع الولايات المتحدة الأمريكية وتخضع لإدارتها، ويطلقون عليها ذو”القبعات البرتقالية” للتمييز بينها وبين قوات الأمم المتحدة ذو القبعات الزرقاء.

حيث نجحت أمريكا ودولة الاحتلال الإسرائيلي فى استبدال الدور الرقابي للأمم المتحدة المنصوص عليه فى معاهدة “السلام، بقوات متعددة الجنسية، وقع بشأنها بروتوكول بين مصر والاحتلال فى 3 أغسطس 1981، وتتشكل القوة ذات القبعات البرتقالية من 11 دولة ولكن تحت قيادة مدنية أمريكية.. ولا يجوز لمصر -بنص المعاهدة- أن تطالب بانسحاب هذه القوات من أراضيها إلا بعد الموافقة الجماعية للأعضاء الدائمين بمجلس الأمن.

وتقوم القوة بمراقبة مصر، أما الكيان الصهيوني فتتم مراقبتها بعناصر مدنية فقط لرفضها وجود قوات أجنبية على الأراضي المحتلة، ولذلك يطلقون عليها «القوات متعددة الجنسية والمراقبون MFO””.

وكانت الإدارة الأمريكية قد تقدمت بطلب لسحب هذه القوات خوفا من هجمات “داعش” إلا أن السيسي رفض هذه الطلب، ما يثير تساؤلات عدة حول دور هذه القوات في ظل توجه أمريكي جديد نحو تعزيز وجود قواتها في سيناء.

 

 

* انخفاض كبير في أعدد السفن المارة بقناة السويس

نشر موقع البورصة المصرية، أن المجرى الملاحي لقناة السويس شهد انخفاضا في أعداد السفن المارة فيه خلال شهر أغسطس الماضي بنسبة 14%، مقارنة بشهر أغسطس من العام الماضي 2014.

وبحسب تقارير ملاحية صادرة عن هيئة قناة السويس، عبرت 1356 سفينة قناة السويس خلال 28 يوما، في الفترة من 7 أغسطس الماضي وحتى 3 سبتمبر الجاري، في حين عبرت 1577 سفينة مجرى القناة فى شهر أغسطس من عام 2014.

ويرجح محللون نقل عنهم الموقع ذاته أن الانخفاض الذي عانت منه القناة خاصة بعد افتتاح التفريعة الجديدة بطول 35 كيلومترا، يرجع إلى انخفاض حركة التجارة العالمية، وتراجع اليوان الصيني أمام الدولار واليورو خلال الشهرين الماضيين.

ووفقا للموقع الرسمي لهيئة قناة السويس، فإن حركة السفن عبر مجرى القناة خلال الستة أشهر الأولى من العام الجاري شهد زيادة بنسبة 4.9%، مقارنة بالفترة المثيلة من العام السابق، حيث عبرت 8556 سفينة المجرى الملاحي لقناة السويس في النصف الأول من العام الجاري، في حين عبرت 8160 سفينة خلال النصف الأول من العام الماضي.

من جانبها، قالت صحفية “وول ستريت جورنال” الأمريكية، إن الخطوط الملاحية العملاقة ستقلل رحلاتها بين آسيا وأوروبا، ومن بينها تحالف G6 الذي يضم خطوط “إيه بي أل السنغافوري – هيونداي ميركانت مارين الكوري الجنوبيميتسوي أو أس كيه و أن واي كيه اليابانيين – Hapag Lloyd الألماني – أو أو سي أل التابع لحكومة هونج كونج”، بسبب انخفاض الطلب على السلع في أوروبا.

وكانت تقارير أفادت بأن إيرادات قناة السويس انخفضت 4% في يونيو الماضي، ليصل إلى 431.6 مليون دولار مقارنة بـ 449.6 مليون دولار في مايو الماضي، وهو ما أعلنته بوابة “معلومات مصر” التابعة لمجلس الوزراء.

وبحسب تقرير لصحيفة “الفايننشال تايمز” البريطانية، فإن قناة السويس لم تعد تحتل بأريحية صدارة الممرات المائية العالمية، فمصر افتتحت مشروعها الخميس 6 أغسطس من الشهر الجاري، وعلى الرغم من توقعات الخبراء ورئيس هيئة قناة السويس الفريق مهاب مميش، بزيادة الأرباح خلال أيام، لأن القناة الجديدة ستخفض وقت انتظار السفن من 18 ساعة إلى 11 ساعة، وهذه الساعات السبع ستساهم في توفير ملايين الجنيهات في مصر خلال ساعات، إلا أن ذلك لم يتحقق حتى وقتنا الحالي.

 

 

رموز الفساد رعاة حفل افتتاح تفريعة قناة الفنكوش. . الأربعاء 29 يوليه

السيسي والقناة وخالتي فرنسا

السيسي والقناة وخالتي فرنسا

رموز الفساد رعاة حفل افتتاح تفريعة قناة الفنكوش. . الأربعاء 29 يوليه

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*البحوث الإسلامية يطيح بالمعصراوي من رئاسة لجنة المصحف

استبعد مجمع البحوث الإسلامية، اليوم الأربعاء الدكتور أحمد عيسى المعصراوي، الأستاذ بجامعة الأزهر، من رئاسة لجنة مراجعة المصحف الشريف بمجمع البحوث الإسلامية.

كما تم تكليف الدكتور عبدالكريم إبراهيم، وكيل كلية القرآن الكريم في طنطا، برئاسة اللجنة بدلا منه.

القرار يأتى بعد أيام قليلة من قرار وزير أوقاف الانقلاب محمد مختار جمعة، بمنع الدكتور المعصراوي من الخطابة والدروس والعمل الدعوي في المساجد، تحت زعم اتهامه بالانتماء للتيار الديني المتشدد، وتأييده للرئيس محمد مرسى.

وكان المعصراوي شيخ عموم المقارئ المصرية، إلى أن أقاله جمعة أيضا، في الثالث من إبريل عام 2014.

ويعد الشيخ المعصراوي، من أهم رموز قراءة القرآن في مصر والعالم العربي والإسلامي، ولد في محافظة الدقهلية عام 1953، وحصل على الإجازة العالية في الدراسات الإسلامية والعربية من كلية الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر سنة 1980، وحصل على درجتي الماجستير والدكتوراه في الحديث وعلومه.

وعمل المعصراوي رئيساً للجنة مراجعة المصاحف في مجمع البحوث الإسلامية، وشيخ مقرأة مسجد الإمام الحسين في القاهرة، وعضو لجنة الاختبار في الإذاعة المصرية، ثم شيخاً لعموم المقارئ المصرية، والذي أصدر وزير الأوقاف، محمد مختار جمعة، قراراً بإقالته منه في إبريل 2014، بزعم عدم تواجد الشيخ في الإدارة، وتجديد الدماء في وزارة الأوقاف

كما شارك في تحكيم الكثير من المسابقات، منها مصر الدولية، ومسابقات في بروناي وتايلاند وتركيا ومكة، ومسابقات قطر ودبي الدولية، ومسابقة الأمير سلطان في السنغال، وأسهم بشكل كبير في النهوض بمسابقات القرآن الكريم التي نظمتها وزارة الأوقاف على مدى عقود طويلة

 

 

*اعتقال العشرات من رافضي الانقلاب في بني سويف

شنّت داخلية الانقلاب العسكري، منذ فجر اليوم حملة أمنية موسعة على عدد من منازل المواطنين في محافظات الجمهورية، أسفرت عن اعتقال العشرات من منازلهم، ولا يزال أغلب المعتقلين مجهولا مكانهم حتى اللحظة.

 في محافظة بني سويف، قال شهود عيان “إن قوات الأمن اقتحمت عددا من منازل رافضي الانقلاب العسكري بقرية أبويط التابعة لمركز الواسطى شمال بنى سويف.

 وأسفرت الحملة عن اعتقال 6 على الأقل من رافضى الانقلاب، بينهم شقيقان اعترض أحدهما على اعتقال الآخر، فاعتقلته قوات أمن الانقلابوقال شهود العيان، إن الأمن اعتقل أبو سيف شيمي بعد فشلهم فى اعتقال نجله واعتقلوا شقيقه خالد شيمي لاعتراضه على اعتقاله، كما اعتقل الأمن محمد سيد قرني، واعتقلوا ابن أخته بعد اعتراضه على اعتقال خاله، كما اعتقل الأمن الطالب الجامعى عبد الحميد رمضان والشيخ طارق محمد

 

*إنسانية” تحمّل الانقلاب مسئولية تعذيب مجدي قرقر بـ”العقرب

أدانت مؤسسة “إنسانية” لحقوق الإنسان، ما يتعرض له الأستاذ الجامعي والمعتقل السياسي د. مجدي قرقر، داخل سجن العقرب، من احتجاز غير آدمي أدى لتدهور وضعه الصحي وفقدان وزنه بشكل ملحوظ.

وقالت مؤسسة “إنسانية”، في بيان لها، اليوم, إن “قرقر” يتعرض داخل سجن العقرب لانتهاكات عدة؛ منها احتجازه في أماكن غير آدمية لا تتناسب مع تدهور حالته الصحية، وكونه مريضًا بفيروس سي، ويعاني من بعض المشكلات في عضلة القلب، ومريض ضغط، بالإضافة إلى أنه لا يزال “يعاني من ألم في عموده الفقري وقدمه، جراء عملية أجراها ويحتاج لمتابعة دقيقة حتى لا تتدهور حالته، وهو ما لا يتلقاه داخل السجن.

وطالبت المؤسسة سلطات الانقلاب بالإفراج عن كل معتقلي الرأي ومنهم الأستاذ الجامعي “محمد مجدي قرقر” وعدم استخدام الحبس الاحتياطي للتنكيل بهم، وحبسهم في ظروف غير آدمية ما يُعرض حياتهم للخطر، ويعتبر بمنزلة القتل البطيء لهم

وحملت سلطات الانقلاب وإدارة سجن العقرب، المسؤولية الكاملة عن حياة الدكتور مجدي قرقر وكل المعتقلين بالسجن. يشار إلى أن قرقر كان قد اعتقل في 2 يوليو 2014؛ حيث اقتحمت قوات الشرطة منزله، وسجن في سجن العقرب؛ حيث يتم تجديد حبسه على ذمة القضية رقم 473 حصر أمن دولة عليا، والمعروفة إعلاميًا بـ”قضية تحالف دعم الشرعية”، وتعطيل الدستور، والتحريض على العنف

 

 

*رايتس ووتش ارتفاع معدل حالات الإخفاء القسري على يد قوات أمن الانقلاب بمصر

أصدرت “هيومان رايتس ووتش”، المنظمة الدولية المعنية بحقوق اﻹنسان، تقريرًا يوثق العشرات من حالات الاحتجاز السري والاختفاءات القسرية التي تنفذها أجهزة الأمن في مصر منذ أبريل 2014.

من جانبه، يقول  جو ستورك، نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، في التقرير: “يبدو إن قوات الأمن المصرية اختطفت عشرات الأشخاص بدون إشارة إلى أماكنهم أو ما حدث لهم، ويعمل إخفاق النيابة العامة في التحقيق الجدي في تلك القضايا على تعزيز الإفلات شبه المطلق من العقاب الذي تمتعت به قوات الأمن في عهد السيسي“.

ويوثق التقرير 5 حالات محددة تحدثت “هيومان رايتس ووتش” حول اختفاءهم مع أفراد من عائلاتهم ومحاميهم ونشطاء.

وبحسب  الحالات التي قامت المنظمة الحقوقية بدراستها تبين تعرضها للتعذيب، والاحتجاز غير قانوني، باﻹضافة إلى حالتين توفيت فيهما المخطوفين، كما قامت المنظمة بالتحقيق في حالتين أخرتين، لكنها لم تتمكن من التأكد ما إذا كان اﻹختفاء قسريًا فعلًا.

ومن بين الحالات التي وثقتها المنظمة، إسلام عطيتو – طالب الهندسة بجامعة عين شمس، والذي اختطف من داخل الحرم الجامعي بواسطة مجهولين طبقًا لشهود عيان، وفي اليوم التالي، أصدرت وزارة الداخلية بيانًا على صفحتها على فيسبوك قالت فيه أن عطيتو قتل في تبادل ﻹطلاق النار مع قوات اﻷمن.

ونقلت “هيومان رايتس ووتش” عن أحد أقارب “عطيتو” في تقريرها إلى إنه شاهده ﻵخر مرة قبل ذهابه إلى الجامعة، ولم يعرف بنبأ وفاته إلا عبر التقارير اﻹخبارية في صباح اليوم التالي، وأضاف قريبه، الذي تعرف عليه في المشرحة، أن آثار تعذيب كانت واضحة على جثمانه. وطبقًا لشهادته، فإنهم حين وصلوا إلى المشرحة وجدوا أن “شهادة الوفاة تقرر إطلاق النار على عطيتو في الرأس والصدر والبطن، ووجود تهتكات في العنق“.

كما قامت “هيومان رايتس ووتش” بدراسة حالة وفاة المواطن السيناوي صبري الغول، الناشط في العريش، والذي تم استلام جثته في أحد مستشفيات المدينة يوم 2 يونيو. وتحدثت المنظمة مع صحفي صديق للغول، قال إنه يتواصل مع أفراد من عائلة الغول،  والذين قالوا له إنهم وجدوا “كدمات في منطقة الحوض والصدر وبقع حمراء خلف أذنيه”، وفي نفس اليوم، 2 يونيو، قال المتحدث العسكري في بيان إنه قد تم القبض على الغول ضمن 70 آخرين في شهر مايو. ووصف البيان الغول بأنه “قيادي في جماعة الإخوان“.
وأشار تقرير “هيومان رايتس واتش” إلى أن أن كل أعضاء عائلات المختفين أكدوا أنهم ليس لديهم أي علاقة بجماعة اﻹخوان المسلمين، كما أشار عدد منهم إلى ضلوع جهاز الأمن الوطني في وقائع الاختفاء، سواء بإلقاء القبض على المختطفين أو باحتجازهم في مقرات تابعة للجهاز.

واعتمد التقرير أيضًا على عدد من التقارير التي نشرتها منظمات حقوقية محلية وثقت عددًا من حالات الاختفاء أو الاحتجاز.
وأوضحت “هيومان رايتس ووتش” إلى أن التقرير الذي أصدره المجلس القومي لحقوق الإنسان عن حالات الاختفاء القسري في مايو الماضي لم يوضح ما إذا كانت النيابة تقوم بالتحقيق في هذه القضايا أم لا.

 

 

*الأهرام” تفضح استهزاء “محلب” من شكوى سيدة عجوز

تجاهل رئيس الوزارء الانقلابى إبراهيم محلب، استغاثة إحدى السيدات المسنّات التى هرولت خلفه، عصر أمس الثلاثاء، فور خروجه من مبنى وزارة التربية والتعليم بدون سيارته؛ حيث خاطبته بصوت عال قائلة “يا محلب بيه.. يا محلب بيه أنا عندي مشكلة يا بيه“.

 وفى المقابل، رد عليها رئيس الوزراء الانقلابى إبراهيم محلب قائلا: “هتتحل إن شاء الله، دون أن يعلم أى شيء عن مشكلتها، أو يكلف أحد مرافقيه أو حرسه بالتعرف على مشكلتها، وتجاهل نداءاتها المتكررة.

ورغم التجاهل والاستهزاء، الذى تعامل به رئيس الوزارء الانقلابى مع السيدة، إلا أنها حاولت الاستغاثة به مجددا، خلال تحركه بحراسته لتفقد المنطقة المؤدية إلى مجلس الوزراء، من الشارع المجاور لضريح سعد زغلول، وعاودت السيدة الهتاف وقد انخرطت في البكاء، “يا محلب بيه.. اسمعني يا محلب بيه“. 

 

*تأجيل محاكمة د.بديع و311 أخرين في هزلية “مجمع محاكم الاسماعيلية” لـ12 أغسطس

قررت محكمة جنايات الاسماعيلية العسكرية المنعقدة اليوم بالهايكستب تأجيل محاكمة المرشد العام لجماعة الاخوان المسلمين الدكتور محمد بديع و الدكتور محمد البلتاجي والشيخ صفوت حجازي و309 اخرين من قيادات واعضاء الجماعة في قضية حرق مجمع محاكم الاسماعيلية لجلسة 12 أغسطس المقبل لعدم حضور المتهمين وهيئة المحكمة والمقيدة برقم 345/135 لسنة2014 جنايات عسكرية.
وكانت النيابة العامة بالاسماعيلية احالت القضية المعروفة باسم قضية”مجمع محاكم الاسماعيلية” للمحاكمة العسكرية في ديسمبر الماضي.
وترجع احداث القضية الى 14 اغسطس 2013 تزامنا مع احداث فض اعتصامي رابعة والنهضة عندما اقتحم العشرات مبنى مجمع محاكم الاسماعيلية واضرموا النار في مبنى المحكمة الابتدائية ومبنى النيابات بالمجمع.
ويواجه المتهمون تهمًا بقتل واقتحام منشأة عامة والتحريض على العنف والشغب ومقاومة رجال الشرطة والجيش والتخريب.

 

*توقعات بارتفاع أسعار اللحوم 50 % ومصدر بحكومة الانقلاب : مفيش فلوس نستورد

توقع خبراء، ارتفاع أسعار اللحوم بنسبة 50% خلال الفترة القادمة مع نقص المعروض من اللحوم في السوق المصرية، وبطء حركة الاستيراد من الخارج، على خلفية الأزمة المالية الطاحنة التي تمر بها حكومة الانقلاب، يتوقع العديد من الخبراء .

وقال محمد شرف – نائب رئيس شعبة (الجزّارين) في غرفة القاهرة التجارية- : إن المحافظات تعاني نقصا واضحا في المعروض من اللحوم، وهو ما ينذر بمزيد من ارتفاع أسعار اللحوم، خاصة مع اقتراب دخول عيد الأضحى، لافتاً إلى أن هناك عجزاً كبيراً في الوارد من العجول الحية.

وأضاف أن الغرفة خاطبت وزارة التموين بحكومة الانقلاب بضرورة سرعة توفير اللحوم، خاصة في ظل نقص اللحوم المجمدة المستوردة من الخارج في بعض المحافظات.

في السياق ذاته، أكد مصدر بوزارة التموين بحكومة الانقلاب، إن الأزمة المالية التي تمر بها البلاد حالياً، وعدم توفير السيولة المالية من العملة الصعبة، وراء عدم استيراد كميات من اللحوم، والتي كانت تقوم بها الحكومة كل عام في مثل تلك الأيام قبل حلول عيد الأضحى.

وتؤكد بيانات حكومية إلى أن متوسط نصيب الفرد المصري من اللحوم لا يزيد عن كيلوغرام واحد في الشهر، ويقل ذلك عند بعض الأسر التي تعتمد على “اللحوم البديلة”، وهي المتروك من المذبوحات وأشباه اللحوم ومخلفات المجازر الكبيرة.

يذكر أن متوسط سعر الكيلوغرام الواحد ارتفع من 75 جنيها في يونيو ، إلى حدود 95 جنيها في الوقت الحالي، وتتوقع الغرف التجارية ارتفاع الأسعار إلى 120 جنيها خلال أيام.

 

 

*حديد عز وطلعت مصطفى وأرواسكوم ” رعاة حفل افتتاح قناة “الفنكوش

أثار إعلان صدر، اليوم الأربعاء، للرعاة الرئيسيين لحفل افتتاح “قناة الفنكوش” الجديدة انتقادات عارمة؛ لما حمله من مفاجآت، كان من بينها وضع رموز النظام المنحل كرعاة، الأمر الذى دفع نشطاء التواصل الاجتماعى للتأكيد على أن المصالح تتلاقى بين الانقلاب ورموز الفساد السابقين للعودة للحياة السياسية.

أظهر الإعلان عددا من الشعارات واللوجوهات الخاصة بالشركات التي ترعى الحفل، منها مجموعة شركات حديد عز، وحديد المصريين لأبو هشيمة، وسيراميكا كليوباترا، ومجموعة طلعت مصطفى، وشركة أوراسكوم، هي “الراعي البلاتينيللحفل. كما حمل الإعلان الانقلابى للفنكوش “بنك الإمارات دبي الوطني وبنك قناة السويس ومصرف أبو ظبي ومصرف الاتحاد الوطني“. 

فضلا عن شركات الإعلاميين وهى “قناة الحياة والنهار وفيوتشر وأخبار اليوم واليوم السابع والمصري اليوم وصدى البلد وقناة المحور وأون تي في“. 

 

*كاتب أمريكي: السيسي يسعى إلى بناء دولة ناصر “البلطجية”

نشر مجلس العلاقات الخارجية الأمريكية تحليلا لـ إليوت أبرامز بعنوان إلى أين تتجه مصر؟” أشار فيه إلى أن العلاقة في مصر بين الجيش والدولة منقلبة وتحولت إلى جيش له دولة

يقول إبرامز: «بشكل واضح؛ إن تولي الجيش مسؤولية الدولة، يجعله الطرف الخاضع للمحاسبة فيما يتعلق بالاقتصاد والأمن العام وكل شيء. لكن العلاقة بين الجيش المصري والدولة منقلبة على عقبيها، حيث تقدم الأخيرة تقاريرها إلى الأول وليس العكس. وهكذا؛ فإن المهمة التي تواجه مصر هي قلب تلك العلاقة، ووضع حد للأبد لخرافة أن الجيش هو صانع الدولة». 

واستهل إبرامز تحليله بالإشارة إلى أن الأسبوع الماضي شهد تعليقين مثيرين للاهتمام حول الوضع في مصر؛ أولهما من روبرت سبرينجبورج- الأستاذ السابق بكلية الدراسات العليا البحرية الأمريكية والمحلل بـ”معهد الشرق الأوسط”، وخطاب أرسلته مجموعة حقوقية دولية إلى جون كيري يتعلق بالأوضاع في القاهرة

وأضاف إبرامز «يسعى الجيش تحت قيادة السيسي إلى إعادة بناء دولة ناصر البلطجية”، التي كانت في حد ذاتها إعادة بناء لنسخة محمد علي باشا. لكن ذلك في الواقع أمر غير محتمل؛ ليس فقط لأن عملية بناء دولة عسكرية صاحبها الإخفاق في المرتين السابقتين

فالقيود التي تواجه عملية بناء دولة عسكرية عام 2015 تعد أكبر بكثير من عام 1952، ناهيك عن 1805م. أما خطاب المجموعة الحقوقية إلى كيرى فقد «حثت الرسالة كيري على استخدام الحوار الاستراتيجي لمناقشة تلك الأمور مع القاهرة، كما طالبته بتجنب أي امتداح غير دقيق لمصر؛ خشية أن يستغل النظام ذلك الحوار كعلامة تصديق أمريكي على سياساته القمعية الراهنة”.

 

 

*السيسي يصدر قانوناً يسمح بحلّ البرلمان بعد انعقاده

صدر قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي،  الثلاثاء قانوناً جديداً يسمح بصدور أحكام بحل مجلس النواب المقبل، بعد إجراء الانتخابات، وإلغاء القانون الحالي الذي يلزم المحكمة الدستورية العليا بالفصل في الطعون الخاصة بقوانين الانتخابات قبل إجرائها، لضمان استقرار كيان المجلس النيابي.

 

وقالت مصادر قضائية في المحكمة الدستورية العليا، إن “رئيس المحكمة والرئيس المؤقت السابق للبلاد عدلي منصور رفض مشروع القانون الآخر، والذي كانت الحكومة قد أعدته لتحصين مجلس النواب وعدم حله حتى في حالة صدور أحكام من المحكمة الدستورية ببطلان قانون انتخابه أو قانون تقسيم الدوائر“.

 

وأضافت المصادر أن “منصور أخبر رئيس الحكومة إبراهيم محلب بأن المحكمة الدستورية ترفض أن تفرض عليها وصاية بشأن منع تطبيق أحكامها، وأن قانونها يسمح لها بتحديد مواعيد نفاذ هذه الأحكام“.

 

وكانت أحزاب وقوى سياسية منخرطة في نظام ما بعد 3 يوليو/تموز 2013 قد أعلنت رفضها القانون الذي صدر اليوم لأنه يعرّض مجلس النواب المقبل للحل، لكن المحكمة الدستورية أصرت عليه بذريعة أن تحديد مواعيد قصيرة لنظر الطعون على قوانين الانتخابات من شأنه إرهاق قضاة المحكمة والمتقاضين.

 

ويواجه مجلس النواب المصري المقبل، العديد من الطعون، لوجود ثغرات قانونية عدة، من الممكن أن تُستغلّ للطعن بعدم دستوريته.

واتهم عدد من القانونيين النظام، بأنه “يقف خلف تلك الثغرات، بهدف تعطيل وجود برلمان يقوم بسنّ مئات القوانين الجديدة، حتى تكون السلطة التشريعية والتنفيذية في يد رئيس الدولة لفترة أطول“.

 

وأكدوا في تصريحات، أن “الدعوة للترشيح ودعوة الناخبين للإدلاء بأصواتهم من قبل الدولة، والطعن عليه بحلّه بعد مرور أيام من وجوده، يُكبّد الدولة مبالغ طائلة، بسبب ما تمّ الإنفاق عليه من خزانة الدولة، التي تعاني مزيداً من العجز في تلبية مطالب الشعب“.

 

*الشامخ” يُخلي سبيل “ناعوت” ويتحفّظ على مقيم دعوى اتهامها بازدراء الإسلام

أمرت محكمة جنح السيدة زينب، برئاسة المستشار خالد جمال الدين أبو بكر، بالتحفُّظ على المحامي محمد عفيفي، مقيم دعوى ازدراء الدين الإسلامي ضد الكاتبة الصحفية فاطمة ناعوت، لاتخاذ الإجراءات القانونية ضده بتهمة إهانة المحكمة، كما أمرت المحكمة بإخلاء سبيل “ناعوت” بضمان محل إقامتها.

 وفور بدء الجلسة حدثت مشادة بين مقيم الدعوى والقاضي، على خلفية إدارة الجلسة، حيث اتهم مقيم الدعوى القاضي بالتحيز لصالح “ناعوت”، وأكد أنه لا يصلح لنظر الدعوى، وأنه سبق وتقدم بدعوى ردّ ومخاصمة ضد القاضي، وقدم خلالها حافظة مستندات طويت على تسجيل صوتي بما تم خلال إحدى جلسات القضية، أكد فيها تجاوز القاضي في حقه بطريقة لا تليق بمكانة المحامي، وكذلك تحيّزه الواضح بحق المشكو في حقها، وهو ما اعتبره القاضي إهانة بحقه.

 وكانت نيابة السيدة زينب، برئاسة المستشار أحمد الأبرق، أحالت “ناعوتإلى محكمة الجنح، وواجهتها بارتكاب جريمة ازدراء الإسلام والسخرية من شعيرة إسلامية وهي “الأضحية”، من خلال تدوينة لها على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك“.

 ونفت الكاتبة الصحفية، أمام النيابة، أن يكون هدفها هو ازدراء الدين، موضحة أن تناولها القضية غير مخالف للشريعة الإسلامية من وجهة نظرها، وأكدت أن ذبح الأضحية يعد نوعا من الأذى الذي يحمل “استعارة مكنية”، وأن ذلك كان على سبيل الدعابة.

 

*أسرة “خالد الجمل” تحمل سلطات الانقلاب المسؤولية عن حياته

حمَّلت أسرة المعتقل بسجون الانقلاب العسكري خالد الجمل، سلطات الانقلاب المسؤولية الكاملة عن حياته، واصفة وضعه الصحي بقولها، إنه “يصارع الموت“.

وقال بيان صادر عن الأسرة، اليوم الأربعاء، إن الجمل “تم القبض عليه منذ أكثر من أشهر، وتم إيداعه بسجن أبو زعبل، ويعاني من آلام حادة في المعدة وقيء مستمر، ما يستوجب نقله لإحدى المستشفيات خارج السجن، وهو ما رفضته إدارة السجن“.

يشار إلى أن تلك هي المرة الثانية لاعتقال الجمل، وكان آخر ما كتبه عن اعتقاله الأول، عبر فيسبوك، قوله: “كنت مختفيا بعيدا خلف القضبان، ولكن روحي بقيت معكم بسؤالكم عليَّ دائما واهتمامكم لأمري والدعاء لي، كل هذا كان لي سندا في وحدتي، أشكركم أصدقائي، شكرا جزيلا لكم على ما فعلتموه من أجلي، فأنا بكم، فشكرا لكم على اهتمامكم ومتابعة أخباري والدعاء لي، وأقول لكم اصمدوا واصبروا، والله لن ننكسر، والله لن ننكسر والله لن ننكسر ولن نيأس مهما فعلوا فينا، فنحن صامدون فى الميادين فنبقى على عهد شهدائنا الذين ضحوا من أجلنا، لن نجلس فى بيوتنا بعد اليوم“. 

وختم بقوله: “لن نجلس؛ لأن عدم الخروج والجلوس فى البيوت والله خيانة للشهداء والمعتقلين، والله خيانة كبيرة ليهم وإحنا وراء القضبان، كنا بنفكر فيكوا دايما وبندعيلكم كل وقت، وكنا معتمدين على ربنا ثم أنتم، لا تتركوا حق الشهداء والمعتقلين، بالله عليكم لا جلوس فى البيوت بعد اليوم، والله هانت وقت مش بسيط نحن فى مرحلة الصبر، والله لن ننكسر مهما حدث سنستمر فى الصمود والثبات أخوكم فى الله“. 

 

*صحفي مؤيد للإنقلاب: “التشيع” أسطورة إخوانية.. وعلى السيسي الانفتاح على طهران

نصح سليمان جودة، الكاتب الصحفي المؤيد للانقلاب العسكري، قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بضرورة انفتاحه على إيران، “دون خوف من التشييع والأفكار الرجعية التي روج لها الإخوان خلال فترة حكمهم”، حسب قوله.  

ودعا جودة، في مقال له نشرته صحيفة “المصري اليوم”، بعنوان “2 مليون سائح إيراني!”، إلى “ترك كل المخاوف التقليدية وراء ظهره، لا سيما التفكير بالتأثر المحتمل في العلاقات المصرية مع دول الخليج، خصوصا وأنه بحث عن سبب وجيه ومنطقي يبرر القطيعة الطويلة بين مصر وإيران فلم يجد”، حسب قوله

وتساءل عن سبب القطيعة بين مصر وإيران، وهل العلاقة القوية بين مصر ودول الخليج الست، خصوصا السعودية والإمارات والكويت والبحرين هي السبب؟ قبل أن يجيب على سؤاله بالنفي، وبرر الكاتب إجابته بأن هذه الدول نفسها “لها علاقات قائمة، سياسية واقتصادية، بإيران“. 

وأشار إلى أن دولة الإمارات هنأت طهران علنا، بعد اتفاقها الأخير مع دول الغرب حول ملفها النووي، رغم تحفظ وقلق السعودية حول ذلك الاتفاق، آملا أن يأتي من إيران ذات الـ80 مليون نسمة، فقط 2 مليون سائح سنويا، مدعيا أن هذا العدد سيدخل للدولة ما يوازي 4 مليارات دولار سنويا، حسب زعمه.

 

*حظر “التوك توك” وسط القاهرة وغرامة 1500 جنيه.. والسائقون يتحدّون


أصدر محافظ القاهرة في حكومة الانقلاب مصطفى السعيد، اليوم الأربعاء، قرارًا بحظر سير “التوك توك” في شوارع وسط القاهرة، حظرًا نهائيًّا كمرحلة أولى؛ تمهيدًا لحظره نهائيًّا.

وتضم المرحلة الأولى شوارع وسط القاهرة، والتي تدخل نطاق أحياء غرب القاهرة والأزبكية وعابدين والموسكي، والوايلي وباب الشعرية، وبولاق أبو العلا، ووسط القاهرة.

وطالب المحافظ في بيان له اليوم الأربعاء، بالتنسيق بين الإدارة العامة لمرور القاهرة والأجهزة التنفيذية بالأحياء المعنية للتحفظ على أي مركبة توك توك مخالفة؛ حيث سيتم التحفظ عليها ولن تسلم إلا بعد تقديم أوراق الملكية، وإقرار تعهد بعدم معاودة المخالفة، وسداد الغرامة المقررة وقدرها 1500بحجة أنها مقابل الإيواء والحراسة.

مشيرًا إلى أن القرار سيتم تجربته على أحياء القاهرة الثمانية؛ تمهيدًا لتعميمه على على أحياء ومناطق أخرى، لافتًا إلى أن الغرامات المقررة سيتم تحصيلها لحساب صندوق الخدمات والتنمية المحلية بالمحافظة، واستغلالها بنسب مقدرة لصندوق تحسين المرور وحوافز للجهات القائمة على الضبط من وحدات المرور والأحياء والجهات المعاونة لها

كان قد حذر سائقو “التوك توك” حكومة الانقلاب من تطبيق القرار، مؤكدين أن يهدد أرزاق عشرات الآلاف من الأسر، مطالبين بتقنينه، كما تساءلوا عن السبب الذي دفع حكومة العسكر للسماح للمستوردين باستيراد “التوك توك”وتحقيق أرباح خيالية منه أن كان ذلك غير قانوني في الوقت الذي تطارد فيه السائقين المعدمين. 

 

*مجلس وزراء الإنقلاب يكشف حقيقة إجازة يوم 6 أغسطس

صرح السفير حسام القاويش المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء الانقلابي، أنه لم يصدر قرارًا رسميا يفيد بأن يوم 6 أغسطس إجازة رسمية حتى الآن.

وأضاف القاويش -في تصريح صحفي اليوم الأربعاء، أنه لا صحة لما نشرته بعض وسائل الإعلام بإصدار مجلس الوزراء قرارًا بأن يوم 6 أغسطس المقبل إجازة رسمية.

يُذكر أن بعض المواقع قد أعلنت عن موافقة مجلس الوزراء على أن 6 أغسطس إجازة رسمية

 

 

 

 

 

السيسي يستورد كلاب لتأمين حفل تفريعة القناة. . الثلاثاء 28 يوليه. . فساد اخلاقي لقضاة مصر

CCالسيسي يستورد كلاب لتأمين حفل تفريعة القناة. . الثلاثاء 28 يوليه. . فساد اخلاقي لقضاة مصر

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*السيسي يستورد بـ 3 ملايين جنيها كلاب” لتأمين حفل تفريعة القناة

قرر نظام الخائن عبدالفتاح السيسي استيراد 1400 كلب بلجيكي من فصيلة “المالينو”، وذلك ضمن اجراءات تأمين حفل افتتاح “تفريعة القناة الجديدة”

ويبلغ سعر كلب “المالينو” من 2000 جنيه، بجانب أسعار شحنه من الدولة المستوردة منها، حيث تبلغ قيمة الصفقة 2 مليون و800 ألف جنيها، وهي ثمن الكلاب فقط دون حساب تكلفة شحنها

استخدامات هذا النوع من  الكلاب: 

تساعد كلاب “المالينو”على البحث والكشف عن المواد المتفجرة أو المواد المخدرة وكذلك تستخدم لمطاردة الأشخاص.

 

*إحالة طعن 18 من قيادات الإخوان على إدراجهم في قوائم الإرهاب لهيئة استشارية

أحالت محكمة القضاء الإداري (تختص بنظر القرارات الإدارية)، طعن 18 من قيادات جماعة الإخوان المسلمين في مصر، على قرار إدراجهم ضمن القوائم الإرهابية، لهيئة المفوضين بمجلس الدولة (هيئة استشارية) لإعداد الرأي القانوني الخاص به.
وكان مرشد جماعة الإخوان المسلمين محمد بديع، و17 آخرون قد طعنوا في 25 مايو/أيار الماضي، على قرار النائب العام المصري السابق، هشام بركات (تم اغتياله نهاية يونيو/حزيران الماضي)، في 29 مارس/آذار الماضي بإدراجهم، على قائمة “الإرهابيين”، طبقًا لقانون الكيانات الإرهابية الصادر في فبراير/شباط الماضي، بحسب مصدر قضائي للأناضول.

ووفقًا للقانون، الذي أصدره عبد الفتاح السيسي، في فبراير/شباط الماضي، فإنه على النيابة العامة، إعداد قائمة بالكيانات الإرهابية، ممن تصدر بشأنها أحكام جنائية، تقضي بثبوت هذا الوصف الجنائي في حقها، أو تلك التي تقررها الدائرة المختصة بمحكمة استئناف القاهرة بناء على طلبات من النائب العام.

ويحق للسيسي، بحسب الدستور، أن يصدر قرارات بقوانين، في ظل غياب السلطة التشريعية الممثلة في مجلس النواب (البرلمان)، لم يحدد موعدها بعد.

ومنذ إطاحة الجيش بمحمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب في 3 يوليو/ تموز 2013، تتهم السلطات المصرية قيادات جماعة الإخوان وأفرادها بـ”التحريض على العنف والإرهاب“.

فيما تقول جماعة الإخوان إن نهجها سلمي في الاحتجاج على ما تعتبره انقلابًا عسكريًا”، على مرسي، وتتهم في المقابل قوات الأمن المصرية بقتل متظاهرين مناهضين لعزله.

 

*الهلباوي ردا على المرزوقي: إعدام مرسي يخصنا

اعتبر كمال الهلباوي، القيادي السابق في جماعة الإخوان المسلمين”، إن إعدام الرئيس السابق محمد مرسي الذي ينتمي لذات الجماعة، شأناً داخلياً يخص مصر وحدها، وذلك في معرض رده على تصريحات الرئيس التونسي السابق منصف المرزوقي في حواره مع “هافينغتون بوست عربي“.
وطالب الهلباوي المرزوقي ألا يتطرق للقضاء المصري، وأن يهتم بدلا من ذلك بالشأن التونسي، وأن يساهم في محاربة الإرهاب المنتشر في بلاده رغم “عدم وجود مرسي هناك”، وذلك في إشارة لما قاله المرزوقي من أن إعدام مرسي سيكون أكبر “هدية ” لـ “داعش“.
واعتبر الهلباوي في حديث مع “هافينغتون بوست عربي” أن التحذير الذي أطلقه المرزوقي حول “داعش” هو “تحذير أجوف” نظراً لأن التنظيم منتشر في ليبيا والعراق وتركيا وغيرها من الدول العربية والعالم وليس بها مرسي.
ويذكر أن الهلباوي كان قيادياً في جماعة “الإخوان المسلمين”، وقدم استقالته عام 2012 إثر ترشيح خيرت الشاطر لخوض الانتخابات الرئاسية بمصر.
من جهته، رفض د. محمد أبو الغار، رئيس الحزب “المصري الديمقراطي الاجتماعي”، فكرة طرح المصالحة في مصر من قبل شخصية غير مصرية، في إشارة لما دعى إليه المرزوقي من ضرورة المصالحة الوطنية في مصر.
أبو الغار اعتبر أن “هذا الأمر شأن مصري خالص، يقرره الشعب وممثلوه في مجلس النواب، وذلك وفق المصالح المصرية“.
وقال لـ “هافينغتون بوست عربي” إن المصالحة مع الإخوان هو حق للشعب المصري وحده، معتبرا أن “الرئيس بذاته ليس له هذا الحق” في ذلك، أوضح أن ذلك يكون عبر الاستفتاء أو عن طريق البرلمان.
وعن تحذير المرزوقي من خطورة الإقدام على إعدام مرسي، قال أبو الغار “إن الحديث عن هذا الأمر سابق لأوانه”، وتساءل: مَنْ قال إن مرسي سيُعدم من الأساس؟!
وأوضح أن الحكم الصادر بحقه هو حكم أولي، وأنه لم يعدم خلال السنوات العشرة الأخيرة سوى أعداد قليلة، نظراً لاستقرار مبدأ عدم تأييد مثل هذا الحكم في الدرجات القضائية الأعلى في أغلب الأحيان.
استغلال الأوضاع للعودة إلى صدارة المشهد
وحذر محمد أنور السادات رئيس “حزب الإصلاح والتنمية”، من أن جماعة “الإخوان المسلمين وشركاءها من شخصيات”- في إشارة للمرزوقي- تحاول استغلال الأوضاع والتطورات الإقليمية للبحث عن “فرصة العودة إلى صدارة المشهد في الشأن المصري“.
وأكد السادات في تصريح لـ “هافينغتون بوست عربي” أن هناك تغيرات هامة في مواقف بعض الدول العربية بعد الإعلان عن اتفاق إيران مع المجتمع الدولي، وعلى رأسها السعودية التي تبحث عن شركاء جدد “سواء لمساعدتها في أزمة اليمن وسوريا، أو لتشكيل قوة إقليمية في مواجهة إيران”، مشيرا إلى الإخوان يسعون إلى خلق دور لهم في هذا المشهد“.
وأجزم رئيس حزب “الإصلاح والتنمية” بأن المصريين “حكومة وشعب، غير مهيئين أو على استعداد لأي مصالحة الآن مع جماعة الإخوان المسلمين“.
واعتبر أن تعبير الـ “حماقة” الذي أطلقه المرزوقي في حال حكم الإعدام بمرسي، “أسلوب ولغة غير مقبولة، والرئيس السيسي رمز وأي إساءة له هي لمصر“.

الاعتراف بالنظام والدستور
وقال أكمل نجاتي، أمين المهنيين وعضو الهيئة العليا لحزب “مستقبل وطن”، إن الموقف الثابت من جميع الشخصيات غير المصرية عند الحديث في هذا الشأن، هو رفض التدخل في الشأن المصري، ورفض التدخل في أحكام القضاء، وفكرة إعدام مرسي بيد القضاء والعقاب على قدر الجريمة.
وذكر نجاتي :أنه كان يجب على المرزوقي أن يلتزم حدود الأدب في الحديث حين وجه رسالته إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، وعليه أن يواجه نفسه في البداية.
وتساءل نجاتي “لماذا هناك انتشار للعنف في قلب تونس رغم أنه ليس هناك مرسي ولا حديث عن إعدامه هناك؟” وأضاف أنه قبل إجابة المرزوقي على هذا السؤال عليه أن ينزع صفته الإخوانية أولاً.

وفيما يخص الموقف من طرحه لفكرة المصالحة، ذكر أنه إذا كان المرزوقي جاداً في تحركه، عليه أن “يقنع شركاءه من الإخوان أن يقوموا أولا بالاعتراف بالنظام والدستور المصريين، وتسليم من تورط بالعنف منهم، وحينها يطرح الأمر على الشعب المصري، صاحب الحق الوحيد في تحديد مصير هذا القرار“.

مسلسل التهديد
وعن تحذيرات المرزوقي من أن إعدام مرسي له تداعيات خطيرة، ويساهم في انتشار داعش، قال الدكتور أيمن أبو العلا الأمين العام المساعد لحزب “المصريين الأحرار” إن ذلك “استكمال لمسلسل التهديد الذي لطالما اتبعته جماعة الإخوان المسلمين منذ قيام ثورة 25 يناير، ونحن سمعنا مثل تلك التهديدات قبل جولة الإعادة بين محمد مرسي وأحمد شفيق، وكذلك قبل ثورة 30 يونيو، وقبل فض اعتصامات الإخوان في 2013“.
وأكد أبو العلا أن جماعة الإخوان هي التي تمارس ما أسماه “الإرهاب والعنف، والمصالحة معها لا يمكن أن تكون دون التوقف عن تلك الممارسات، واحترام النظام والدستور المصري“.
وقال إنه ليس من حق المرزوقي “التدخل في الشأن الداخلي المصري وبخاصة أحكام القضاء، وغير مقبول تدخل رئيس سابق لدولة أخرى في شؤون دولة أخرى“.

 

*د/ صفوت حجازى لحسان: نحن على الحق وأنت على الباطل

كشف المحامى فيصل السيد، كذب ادعاءات الشيخ محمد حسان، بأن الداعية صفوت حجازى  أرسل له عبر وسيط بأنه على حق، وأنه نادم على تأييده للرئيس محمد مرسى، مؤكدا أن ما نشر فى وسائل الإعلام التابعة لنظام السيسى عار من الصحة.
وأكد فيصل السيد- خلال صفحته على موقع التواصل فيس بوك- أنه خلال تواجده بالمحكمة العسكرية بالهايكستب في جلسة اليوم، رأى وسمع الدكتور صفوت حجازي خلال المحكمة وعلى رؤوس الأشهاد يرفع صوته قائلا: “إلى المدعى الكذاب الذي ادعى عليِّ كذبا وبهتانا أنى أرسلت له بأنه على الحق، وأننا أخطأنا، أقول له أنت كاذب كاذب كاذب ومدعٍ، بل نحن على الحق وأنت على الباطل، ثم هتف اقتل ألف اقتل ميه.. مرسى رئيس الجمهورية، والجميع يهتف معه“.

 

*مأمور مركز أبو كبير بالشرقية يعتدي على أهالي المعتقلين أثناء الزيارة

اشتكي أهالي معتقلي مركز شرطة أبوكبير من التعنت والتضييق الشديد عليهم من قبل مأمور المركز الجديد أثناء الزيارة وقيامه بسبهم بأبشع الألفاظ ومنعهم من الزيارة.
وقالت “ح.م ” أنهم أثناء زيارتهم لوالدها المعتقل بمركز شرطة أبوكبير قام مأمور المركز بالتعدي عليهم لفظياً ومنعهم من الزيارة.
واضافت أن المعتقلين سيدخلون في إضراب في حالة عدم تحسن المعاملة والاستجابة لمطالبهم المتمثلة في زيادة مدة الزيارة والسماح لهم بالتريض وإدخال الأكل والملابس يوميا وتقليل عدد المعتقلين داخل الزنازين .

 

*الفشل يلاحق الانقلاب: السياحة تخسر 8 مليارات دولار

أكد مصدر بوزارة السياحة في حكومة الانقلاب أن خسائر الوزارة تقترب من 8 مليارات دولار خلال الأربع سنوات الماضية، في ظل توقف 280 فندقا عائما، بسبب الاضطرابات الأمنية، وتوقف الرحلات النيلية الطويلة في محافظتي الأقصر وأسوان “جنوب“.
وأضاف المصدر- الذي فضل عدم ذكر اسمه- أن “غرق المراكب النيلية في القاهرة يحول دون نمو قطاع السياحة الداخلية في مصر، في الوقت الذي تشهد فيه حركة السفر الأجنبي تراجعا في ظل الاضطرابات الأمنية الأخيرة.
وكان نحو 38 فردا غرقوا، نهاية الأسبوع الماضي، في منطقة الوراق بالقاهرة، إثر اصطدام مركب سياحي بصندل “مركب نقل بضائع“.
وذكر المصدر أن “الصندل المتسبب في الحادث تملكه إحدى الشركات التابعة لشركة القلعة القابضة، التي يستحوذ فيها رجل الأعمال المعروف أحمد محمد حسنين هيكل على حصة كبيرة من أسهمها“.

 

*رئيس جهاز مدينة العبور يفجر مفاجأة بشأن المصنع المحترق

أكد رئيس جهاز مدينة العبور المهندس أمين غنيم أن مصنع الأثاث المكتبي المحترق في العبور يزاول العمل بدون ترخيص منذ عدة سنوات، وتم إنذاره أكثر من مرة وتحرير جنحة ضده في عام 2103 لمزاولة النشاط بدون ترخيص.

وقال غنيم – في تصريح له اليوم الثلاثاء – إنه سبق وصدر إنذار قضائي لأصحاب المصنع في شهر أبريل الماضي، مشيرا إلى أن الحريق شب في الدور الرابع وامتد للأدوار المجاورة، وأسفر عن مصرع 24 من العاملين.

فيما أكدت مصادر أمنية أن الحريق اندلع بسبب انفجار أسطوانة بوتاجاز أثناء إصلاح المصعد الكهربائي وأن معظم الجثث تفحمت تماما.

وأشارت المصادر إلى عدم وجود منافذ طوارئ بالمصنع، وهو ما صعب مهمة إنقاذ العاملين بداخله، لافتة إلى أن وجود مواد قابلة للاشتعال تسبب في زيادة عدد الضحايا والمصابين، مضيفة أن قوات الدفاع المدني عانت كثيرا لإخراج جثث الضحايا ونقل المصابين وإنقاذ حياة الآخرين.

وكشفت المصادر أن كثير من التجمعات الصناعية على أطراف مدينة العبور تفتقر تماما لاشتراطات الأمن الصناعي.

 

*السيسي يلغى قراراً لعدلي منصور بشأن قانون المحكمة الدستورية العليا

أصدر قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي قراراً بالقانون رقم 91 لسنة 2015، بإلغاء قرار عدلي منصور، بالقانون رقم 26 لسنة 2014 بتعديل بعض أحكام قانون المحكمة الدستورية العليا.

وكان عدلى منصور اصدر قرار بالقانون رقم 26 لسنة 2014، بتعديل بعض أحكام المحكمة الدستورية العليا، كان كالتالى: ( المادة الأولى )

تُضاف مادة جديدة برقم (44 مكرراً «1» ) إلى قانون المحكمة الدستورية العليا الصادر بالقانون رقم 48 لسنة 1979، نصها الآتي :

مادة (44 مكرراً «1» ) :

«استثناءً من أحكام المواد ( 29، 35، 37، 41 ) من هذا القانون، إذا كانت المسألة الدستورية المثارة تتعلق بنصٍ أو أكثر في قانوني تنظيم الانتخابات الرئاسية أو النيابية أو اللوائح الصادرة تنفيذاً لهما، فتسري بشأنها الأحكام الاتية:

1- يلتزم قلم كتاب المحكمة المختصة أو أمانة الهيئة ذات الاختصاص القضائي في حالة صدور قرار بالإحالة طبقاً لنص البند (أ) من المادة (29) من هذا القانون، بإيداع الأوراق قلم كتاب المحكمة الدستورية العليا خلال ثلاثة أيام من تاريخ صدور قرار الإحالة.

2- تحدد المحكمة المختصة أو الهيئة ذات الاختصاص القضائي لذوي الشأن ميعاداً لرفع الدعوى الدستورية، طبقاً لنص البند (ب) من المادة (29) من هذا القانون، لا يجاوز ثلاثة أيام من تاريخ تصريحها له برفع الدعوى الدستورية .

3- يكون إعلان ذوي الشأن بالدعاوى طبقاً لنص المادة (35) من هذا القانون، في مدة لا تجاوز ثلاثة أيام من تاريخ قيدها في السجل المخصص لذلك .

4- يكون إيداع المذكرات والرد والتعقيب عليها طبقاً لنص المادة (37) من هذا القانون خلال مدة لا تجاوز في مجموعها ستة أيام، من تاريخ الإعلان بقرار الإحالة أو الدعوى .

5- يكون ميعاد الحضور المقرر بالفقرة الثالثة من المادة (41) من هذا القانون خلال مدة لا تجاوز ثلاثة أيام .

6- تفصل المحكمة في الدعوى الدستورية في ميعاد لا يجاوز خمسة أيام من تاريخ أول جلسة محددة لنظرها أمامها.

 

*وفاة 25 شخصاً بحريق مصنع للأثاث بالعبور

قتل 25 شخصا وأصيب 22 آخرون جراء حريق ضخم شب اليوم الثلاثاء، في أحد مصانع الاثاث بمنطقة المصانع بمدينة العبور القليوبية” القريبة جدا من القاهرة.
وانتقلت 30 سيارة إطفاء لمكان الحريق للسيطرة على ألسنة النيران قبل امتداداها للمحلات والمصانع المجاورة.
وأكد مصدر أمنى بمديرية أمن القليوبية، أن التحريات الأولية تشير إلى أن انفجار أسطوانة غاز وراء حريق ثلاثة طوابق في مصنع تصنيع الاثاث المكتبي والمنزلي والمكتبي بالعبور، موضحًا أن المصنع يقع على مساحة ألف و500 متر، وأن سبب الحريق هو أنه أثناء قيام بعض العمال بنقل أنابيب بوتاجاز مملوءة فى أسانسير المصنع إلى أدوار عليا اشتعلت إحدى الأنابيب فأحدثت انفجار في الأسانسير وامتدت النيران إلى باقى أجزاء المصنع، موضحًا أن القوات تقوم بمحاولات لإخماد النيران بالطابق الرابع قبل امتداداها للمصانع المجاورة.
وأعلن المتحدث باسم وزارة الصحة، الدكتور حسام عبد الغفار، أن 19 شخصا من المصابين خرجوا من المستشفيات التي نقلوا اليها.

 

*أوقاف الانقلاب تتسول من المواطنين لدفع الكهرباء.. وتوزع على قياداتها 2.5% من تلك الأموال

كشفت مصادر بوزارة أوقاف الانقلاب أن الوزير محمد مختار جمعة وافق خلال اجتماعه بقيادات الأوقاف على مطلب لمديرى الأوقاف بالمحافظات بأن تقوم المساجد بتوريد تبرعات المصلين لصندوق “تبرع لدفع فاتورة كهرباء مسجدك” وذلك حتى تقوم مديرية الأوقاف بكل محافظة بتوريد الفواتير دفعة واحدة.
وأكدت المصادر أنه من الطبيعى أن يقوم كل مسجد مباشرة بسداد الفاتورة الخاصة به طالما أن الوزارة لن تقوم بدفعها، مؤكدة أن موضوع تجميع تبرعات المصلين على مستوى المحافظة وسدادها مرة واحدة هدفها استمرار حصول قيادات الوزارة بالقاهرة والمحافظات على سبوبة نسبة 2.5%، والتى تقوم وزارة الكهرباء بتخصصها لقيادات الأوقاف مقابل تحصيل هذه الفواتير – بحسب موقع وراء الأحداث“.

اتفاق غير معلن بين الكهرباء والأوقاف
وأشارت المصادر أنه طبقا للاتفاق غير المعلن بين قيادات الأوقاف وشركات الكهرباء والمياه، يحصل وكيل وقيادات الوزارة بالمحافظة على نسبة 2.5% من حصيلة أى فاتورة يتم تحصليها؛ بدعوى أنها الحق الشرعى لمشايخ الأوقاف مقابل التحصيل، ويتم توزيع هذه النسبة بين وكيل الوزارة ومديرى الأوقاف بالمدن والمراكز، فضلا عن نسبة تصل من المحافظات لوزير الأوقاف محمد مختار جمعة.
واضافت أن تعميم تركيب عدادات الكهرباء بجميع المساجد سوف يرفع من قيمة الأموال التى تحصل عليها قيادات الوزارة، خاصة أن قضية فساد مالى وإدارى كبيرة بالأوقاف وبتآمر من الكهرباء تكشفت في الفترة الماضية وتتمثل فى قيام وكلاء ومديرى الأوقاف بالمحافظات بإصدار فواتير وهمية ومضروبة للكهرباء بالمساجد، وسدادها من ميزانية الأوقاف مقابل حصول القيادات على 2.5 % من قيمة كل فاتورة بعيدا عن الرقابة المالية بالوزارتين.
كما كشفت المصادر أن مختار جمعة أتفق مع وزير كهرباء الانقلاب محمد شاكر، على أن تكون مديريات الأوقاف بالمحافظات هى المسئولة عن توريد المبالغ الخاصة، باستهلاك الكهرباء بكل المساجد، تنفيذا لتعليمات زعيم عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسى مؤخرا الذى طالب بمحاسبة المساجد والكنائس، وعدم استثناء دور العبادة “لأن مفيش!” بحسب قوله.

أوقاف الانقلاب تتسول من المواطنين
وكان وزير أوقاف الانقلاب قد أمر الأئمة والخطباء ومقيمى الشعائر بالمساجد يوم الخميس الماضى، بتخصيص صندوق تحت مسمى “تبرع لدفع فاتورة كهرباء مسجدكمع حث المصلين على الدفع خلال خطب الجمع والدروس المسائية!
وكان مختار جمعة قد قام بالاتصال بجميع وكلاء الوزارة بالمحافظات، وأمرهم بتوجية تعليمات مشددة أن تتناول خطب الجمعة والدروس الدينية بالمساجد ضرورة مساهمة المصلين فى دفع فاتورة كهرباء المساجد نظرا للظروف الاقتصادية بالغة السوء التى تمر فيها البلاد!!

تركيب العدادات بدأ بالفعل
وصرح الحسيني الفار، رئيس شركة شمال القاهرة لتوزيع الكهرباء، بأن “شركات التوزيع” بدأت في تركيب عدادات الكهرباء الجديدة، في المساجد، منذ الأسبوع الماضي، على أن يستمر التركيب لحين الانتهاء من تبديل جميع العدادات فيها.
وكان محمد شاكر، وزير كهرباء الانقلاب، قد أمر بتركيب عدادات كهرباء سابقة الدفع فى جميع المساجد، تطبيقا لتكليفات السيسى الذي أمر بتركيب عدادات سابقة الدفع في دور العبادة.

 

 

*وزيرة المالية السويسرية: 65 مليار دولار تم تهريبها من مصر في آخر 3 شهور

قالت وزيرة المالية السويسرية إيفلين فيدمر شلومف إن البنوك السويسرية وصلها خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة، 65 مليار دولار من مصر، أغلبها ببصمة الصوت فقط.
وأضافت شلومف في تصريحات تضمنها تقرير القاطع المالي السويسري: أن من هذه الأموال ما تم إرساله عن طريق طرود مغلفة بطائرات خاصة.

 

*الانقلاب يكافئ رئيس هيئة النقل صاحب كارثة الوراق بتعيينه.. مستشارا!

قررت وزارة النقل فى حكومة الانقلاب مكافأة المهندس سمير سلامة، رئيس هيئة النقل النهرى المُقال فى حادث الوراق، وتعيينه مستشارا بالهيئة.
وقال أيمن الشريعى، المتحدث الرسمى لنقل الانقلاب: إن المهندس هانى ضاحى، وزير النقل، أصدر قرارا بتعيين سلامة مستشار “ب”، وأن رئيس هيئة النقل البحرى كان يشغل منصب القائم بأعمال رئيس هيئة النقل النهرى، بجانب رئيس الإدارة المركزية للملاحة بالهيئة المسئولة عن التراخيص والتفتيش على المراكب.
يشار إلى أن حادث معدية الوراق بالجيزة أسفر عن وفاة 37 مواطنا الأسبوع الماضى.

 

*تقرير حقوقي ..مصر “الأسوأ” فى محاربة الاتجار بالبشر

كشف التقرير السنوى لوزارة الخارجية الأمريكية عن حالة “الاتجار بالبشرلعام 2015، أن مصر تراجعت فى مكافحة عملية الاتجار، بينما تقدمت عدد من الدول، من بينها المملكة العربية السعودية، فى جهودها لمحاربة الظاهرة العالمية.
ووصف التقرير- الذى أعلنته وزارة الخارجية فى واشنطن أمس الإثنين- الجهود المبذولة لمحاربة الظاهرة فى كل من مصر وغانا وبلغاريا بـ”الأسوأ“.
وقامت الخارجية الأمريكية بتصنيف الدول ضمن ثلاث قوائم، حيث تضمنت القائمة الأولى “أفضل” الدول جهودا فى محاربة “الاتجار بالبشر”، بينما جاءت “أسوأالدول بالقائمة الثالثة، فيما تضمنت القائمة الثانية الدول التى ما زالت بحاجة لمراقبة وتحسين جهودها، والمهددة بالتراجع إلى القائمة الثالثة.

 

*شركة الزيوت تغلق أبوابها وتشرد 450 عاملاً بالسويس

شردت شركة الزيوت المتكاملة بالسويس عمال الشركة البالغ عددهم 450 عامل، بعد قرارها بغلق الشركة دون صرف أي تعويضات للعمال، ما يعكس تصاعد أزمات العاملين فى الشركات، التي وصلت لحد الفصل والتشريد.

وقال أحمد زكى، عضو اللجنة النقابية، إن أحمد فؤاد علم الدين رئيس مجلس إدارة  شركة الزيوت المتكاملة بالسويس قرر إغلاق الشركة، ورفض منح العمال، البالغ عددهم 450، ورفض أيضا صرف أى مستحقات مالية لهم، رغم أن بعضهم يعمل بالشركة منذ 20 عاماً.

وأضاف  «زكى» خلال تصريحات صحفية اليوم أنه عندما طالبنا  رئيس الشركة بصرف مستحقات العمال  لم يستجب، وقال: «اضربوا دماغكم فى الحيط» فضلا عن تقدمهب  بلاغات ضد العمل يتهمهم فيها  بسرقة ممتلكات الشركة، وهو ما لم يحدث، لأن جميع ممتلكات الشركة من معدات وآلات بالإضافة لما تبقى من منتجاتها، ما زال موجوداً بالمخازن.

وأكد زكى أن عمال الشركة متمسكين بالعمل وعدم إغلاق الشركة حتى يستطيعوا توفير احتياجات أسرهم وذويهم الاساسيه فليس لديهم مصدر آخر للدخل والانفاق على أسرهم  وغلق الشركة هو تشريد لمئات الاسر.

وتسود حالة من الغضب بين العاملين بشركة شمال كهرباء القاهرة بعد تعنت الإدارة ورفضها صرف بدلات العاملين منها يوم العطلة للورديات على المرتب الشامل. 

وقال عمال الشركة، إن محمد عويضة، رئيس قطاع مصر الجديدة، خالف قرار مجلس الوزراء بحكومة الانقلاب  رقم 1723 لسنة 2015،وقرار لجنة التنسيق بين الشركات المنعقدة بتاريخ 3/10/2010 والمعتمد من رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر. 

بالإضافة إلى قرار رئيس لجنة التنسيق بين الشركات والصادر بتاريخ 27/10/2010، التى نصت جميعها على صرف المقابل النقدى للعاملين بنظام الورديات بشركات الكهرباء، تعويضاً عن أيام العمل فى الأعياد والمناسبات الرسمية التى تقررها الدولة على أساس المرتب اليومى الشامل، مخصوماً منه المقابل النقدى للغذاء وبدل الإعاشة.

 

*صحف الانقلاب: السعودية تمنع “الرز” وتشترط الدفع مقدما لتزويد مصر بالوقود

.والحكومة تتحدى: لا تراجع عن “الخدمة المدنية”

مشاركة السيسي وصبحي صدقي فى حفل تخريج دفعة جديدة من القوات الجوية والاستعدادات الكبيرة لحفل افتتاح  تفريعة قناة السويس الجديدة حظيا بأكبر قدر من التغطية فى صحف الانقلاب الصادرة اليوم الثلاثاء.

هذا وتجاهلت الصحف تماما الفشل الذريع فى مفاوضات سد النهضة ولم تحظ القضية الأهم بالنسبة للمصريين على أي قدر من التغطية ولم يتحدث أحد عن مسئولية السيسي عن الأزمة وتنازله عن حصة مصر من خلال الاعتراف بالسد دون مقابل.

 

توتر العلاقة مع السعودية

 كشفت “الوطن” عن مفاوضات أجرتها سلطات الانقلاب مع دول الخليج لاستيراد وقود بتسهيلات مادية. وأكدت الوطن أن السعودية اشترطت الدفع الفورى لتزويد مصر بالوقود. وجاء عنوان الوطن كالتالي ” مفاوضات مع دول الخليج لاستيراد وقود بتسهيلات.. والسعودية: الدفع أولا بأول”.

ونقلت الصحيفة عن مصادر حكومية “لم تسمها” أن المفاوضات شملت عقود سنوية لاستيراد 100 ألف طن بنزين وسولار شهريا لمدة عام من الإمارات بتسهيلات فى الدفع، واستيراد 500 ألف طن بوتاجاز شهريا من السعودية على أن تسدد قيمة الشحنات أولا بأول، وكذلك استيراد 60 ألف طن سولار من الكويت شهريا بتسهيلات بنكية بفائدة 3%. ولعل هذا ما يكشف سبب هجوم محمد عبدالهادي علام على السعودية فى مقال الجمعة الماضي عقب زيارة وزير خارجية الانقلاب سامح شكري بيوم واحد حيث جاء المقال  ردا على رفض السعودية مد السيسي بمزيد من “الرز” وتوفير شحنات الوقود كالسابق وهى التى حمته من السقوط بضخ عشرات المليارات من الدولارات وتوفير ما يحتاجه من وقود.

كما نشرت الشروق نفى وزير الخارجية رفع التمثيل الدبلوماسي مع إيران  خوفا من إثارة غضب السعودية خصوصا مع توتر العلاقات مؤخرا معها بشأن عدد من القضايا أهمها فلسطين وسوريا واليمن والعراق وليبيا  وإيران.

 

تواصل الدعاية السوداء ضد الإخوان

بعد توقف دام 3 أيام عن تشويه الإخوان، عادت “الوطن” من جديد  لحبك الروايات وكيل الاتهامات لجماعة الإخوان بتنفيذ مخططات “إرهابية” ، حيث خصصت مانشيتها  الرئيسي للترويج بتخطيط الإخوان بتنفيذ حادث إرهابي كبير بهدف إفساد افتتاح القناة، وكتبت: الإخوان تهدد حفل القناة.. ومصر تستعد بالعزة والكرامة” وأشارت إلى مشاركة 220 ألف ضابط وجندى فى عملية التأمين.

كما اهتمت الصحف بمحاكمة الرئيس مرسي أمس فى مهزلة “إهانة القضاء”، وركزت على اجتماع مرسي وعدد من معارضى الإخوان والمؤيدين لـ 30 يونيو وخاصة توفيق عكاشة، وتناولت روايات عن إشارات متبادلة بين عكاشة ومرسي الذى طلب الكلمة من القاضى أكد فيها عدم اعترافه بالمحكمة وأنه من الثوار قبل أن تقطع المحكمة عنه الصوت وترفع الجلسة.

 

الحكومة تتحدي: لا تراجع عن قانون الخدمة المدنية

وأشارت “التحرير” إلى تحدى وزارة التخطيط والحكومة لـ جميع الفئات الغاضبة من قانون الخدمة المدنية الجديد وقالت “: لا تراجع عن القانون الجديد، وأكدت الصحيفة أن النقابات مستمرة فى الحشد للتظاهر يوم 10 أغسطس أمام مجلس الوزراء لإسقاط القانون وانضمت إلى الغاضبين فئات جديدة من الشهر العقاري والتنظيم والإحصاء.

وأجرت “المصري اليوم” حوارا مع وزير الأوقاف – صرح فيه: أرفض أن تدعو المساجد للسيسي رغم جوازه شرعا” .. جبريل مبتدع ومتلون وحل مجلس عمرو بن العاص بسببه .. خلايا الإخوان النائمة فى كل مكان لكنها تضاءلت فى وزارتي.. سيطرة الجماعة الإسلامية على صلاة عيد حالة وحيدة يتم التحقيق فيها.

ونشرت “الوطن” حوارا مع “مصطفى حجازى – جاء فيه: لدينا كتلة أصبحت لا تقبل التخويف وترفض أن تعيش فى دولة بلا حرية .. مماليك الإعلام يقتلون معنى الوطن.. ومبارك وكل رجاله لا يستطيعون إدارة مصر فى 2015 لأنها تغيرت”.

 

الترويج جهارا لعسكرة الدولة

لأول مرة فى تاريخ الصحف المصرية يتم الترويج لعسكرة الدولة بهذه الفجاجة؛ حيث نشرت “اليوم السابع” إحدى أذرع الجيش الإعلامية ملفا تبنت فيه  الترويج لمزاعم نجاح الحكم العسكري فى مصر وفشل الحكم المدني، وحاولت التسويق إلى ضرورة دعم حكم العسكر وتولى قادة الجيش مقاليد جميع الهيئات الحيوية بالبلاد بحجة الاستقرار والانضباط، حيث خصصت أعلى الغلاف بالبنط العريض: “لماذا ينجح الجيش فيما يفشل فيه المدنيون؟” .. وكتبت فى ملف خاص نشرته على صفحتين: مصنع الرجال للإنجازات الصعبة: مهاب مميش نموذج للقيادة الحكيمة وشارك فى إنهاء مشروع القناة.. واللواء كامل الوزير بطل مشروع القناة.. اللواء أسامة ربيع قائد القوات البحرية ومكلف بإخراج السفن الغارقة من ميناء الإسكندرية فى عام بدلا من 5 أعوام.. اللواء عماد الألفى رئيس الهيئة الهندسية يعمل فى صمت .. وقالت فى عنوان كبير: “من الإبرة إلى الصاروخ” : جهاز الخدمة الوطنية للقوات المسلحة يمتلك أكثر من 16 مصنعا فى كل المجالات .. وعسكريون يطالبون بتولى الجيش مقاليد كل المؤسسات ليعود الانضباط.  لا شك أنه ملف فضيحة لأن الجيش هو من يحكم مصر فعلا منذ أكثر من 60 سنة  ومنذ انقلاب 23 يوليو 1952 ومع ذلك هذا ما آلت إليه أوضاع مصر على أيديهم حتى باتت أضحوكة العالم كما قال الشيخ حازم فرج الله كربه.

 

من جانبها رجحت “المصري اليوم” إجراء “انتخابات نواب الانقلاب بعد افتتاح تفريعة القناة” .. واستندت فى روايتها إلى تصريحات منسوبة إلى اللواء “رفعت قمصان مستشار محلب للانتخابات  والذي كان مشرفا على انتخابات 2010 المزورة  في عهد مبارك ، حيث أكد أن المجلس قبل نهاية العام وتوقع نجاح 80 سيدة”،  وأشارت “اليوم السابع” إلى أول دعوى قضائية للطعن على قانون تقسيم الدوائر فى قنا.  

 

توريث القضاة.. وفضيحة الرشوة الجنسية لقاضٍ

وعن ملف القضاة .. تابعت الصحف “قاضى الرشوة الجنسية”، وقالت إن النيابة فى انتظار رفع الحصانة عنه والتي تتوقف على توقيع وزير العدل أولا، ونفى القاضى الاتهامات المنسوبة إليه بطلب رشوة جنسية، واتهم الإخوان بترويج الشائعات ضده لأنه أصدر أحكاما ضد طلاب وطالبات الأزهر… كما هاجمت “التحرير” منظومة القضاء وانتقدت ظاهرة التوريث حيث نشرت ملفا بعنوان “خريطة العائلات القضائية فى مصر: مستشار ابن مستشار حفيد مستشار” أفردت فيه عائلات المحافظات التى ورثت القضاء واتخذته مهنة وسلطة. 

 

اعترافات خطيرة لسائق صندل الوراق

تناولت الصحف أقوال واعترافات سائق مركب الوراق فى النيابة حيث أكد أن الصندل توقف فجأة ورخصة المركب بـ 15 فرد فقد لكن الحمولة كانت أكثر من 50 أغلبهم أطفال. 

ونشرت “الأخبار” أول حكم عسكري قالت إنه جاء  لحماية المنشآت العامة: المؤبد لمدنيين أشعلا النار فى نقطة شرطة

وانتقدت الصحف وزارة الصحة بسبب ارتفاع وفيات أطفال بني سويف إلى أربعة كما صرح وزير التعليم لـ “الجمهورية:  تغيير شامل لمنظومة الامتحانات، و تحدثت “التحرير” عن ظاهرة فساد فى وزارة التربية والتعليم وأكدت “تزوير الحافز الرياضي يتجدد فى تنسيق الثانوية” وكشفت إضافة عشرات الدرجات من موظفة بالوزارة لنجليها فى نتيجة الثانوية العامة.

 

*بناءً على توصية عليا.. قضاء الانقلاب يقبل استقالة “قاضي الرشوة الجنسية

كشفت مصادر مطلعة بوزارة العدل فى حكومة الانقلاب أن القاضى المتهم بطلب رشوة جنسية” مقابل إنهاء قضية منظورة أمامه قدم استقالته، اليوم الثلاثاء، للمستشار أحمد الزند- وزير “عدل الانقلاب- “لإنهاء قضيته خوفا من سجنه، وبناءً على توصية من أحد قادة جيش الانقلاب، والتى ينتمى إليها والد القاضى المرتشى.
كان المستشار محمود عمران قد أصدر قرارًا بحظر النشر في قضية قاضي محكمة جنح مدينة نصر، وهو ما فسره عدد من القانونيين بأنه محاولة انقلابية لإنهاء القضية.

 

 

*يونسيف مصر: «9.2» مليون طفل تحت خط الفقر

كشفت يونسيف مصر التابعة للأمم المتحدة أن 28.8 % من الأطفال تحت سن 17 عاما، يعيشون تحت خط الفقر، بواقع 9.2 مليون طفل.

أوضح التقرير الذي نشرته يونسيف الاثنين على صفحتها على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك أن 4% من هؤلاء الأطفال فى وجه بحرى، و9% في محافظات الحضرية، و2% في محافظات حدودية، و19% فى الريف بوجه بحرى، و12% بحضر الوجه القبلى، و53% بريف الوجه القبلى.

وأشار التقرير الحقوقي إلى أن 69% من الأطفال قبل سن المرحلة الابتدائية خارج التعليم، و3% من الأطفال فى سن الابتدائى، و7% فى سن الإعدادى لم يلتحقوا بالتعليم.

وأفادت أن عمالة الأطفال حسب الفئة العمرية انقسمت إلى 3 أجزاء، يعمل منهم 3.9% من الفئة العمرية من 5 إلى 11 سنة، و8.5% من الفئة العمرية 12 إلى 14 سنة، و13.8% من الفئة العمرية 15 إلى 17 سنة، وهم الأكثر مشاركة فى عمالة الأطفال.

 وكانت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونسيف مصر” تعهدت بإصدار كتاب بعنوان “حكايات ما وراء الأرقام” سعيًا منها للفت أنظار المجتمع المصري لبعض الفئات المهدورة حقوقها والتي لا تكاد تذكر إلا ضمن الإحصائيات والأرقام، خاصة من النساء والأطفال.

ويتضمَّن الكتاب مشاهد إنسانية عايشتها باحثات في الميدان وتتعرض تلك الحكايات والتي قامت صفحة اليونسيف على “فيس بوك” بنشر بعضها، للعديد من القضايا المسكوت عنها والتي تمس المرأة والطفل كالزواج المبكر وعمالة الأطفال والإيدز.

 

 

فشل مفاوضات سد النهضة والعسكر ينهبون أموال الشعب بالفنكوش. . الأحد 26 يوليه. . برهامي يطيح بالمقدم

سد النهضةفشل مفاوضات سد النهضة والعسكر ينهبون أموال الشعب بالفنكوش. . الأحد 26 يوليه. . برهامي يطيح بالمقدم

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*بعد عامين من الانقلاب…العسكر ينهب أموال المصريين بالمشروعات الوهمية

“بيع الوهم”.. فن يجيده عسكر مصر، معتمدين في ذلك على ضعف ذاكرة المصريين وأذرع إعلامية تروج للوهم ثم تكف الحديث عنه بعد جرعة قوية من التخدير للمصريين، فضلا عن غياب برلمان يراقب ويحاسب. 

كان آخر هذه المشروعات الوهمية، إعلان وزارة الإسكان في حكومة الانقلاب، عن بدء حجز 30 ألف وحدة سكنية لمحدودي الدخل ضمن مشروع “المليون وحدة”، والذي سبق وأن تنصلت منه الجهات المسئولة عن تنفيذه لأسباب مادية، في حين يؤكد المواطنون أن المشروع مجرد “وهم وفنكوش”، خاصة وأنه ليس متاحا أمامهم التقدم لحجز تلك الوحدات. 

 

انتقادات مواطنين للمشروع

لم يتوقف الأمر عند فنكوش الإسكان، بل تعداه أيضا إلى فنكوش من نوع جديد وهو “الألف مصنع” والذي أعلنت عنها رئاسة الانقلاب، وسط تأكيد خبراء وصناع ومستثمرون بأن المشروع ليس له تواجد على أرض الواقع، وقال محمد فريد خميس، رئيس اتحاد جمعيات المستثمرين، في تصريحات صحفية، إن المسؤولين يطلقون تصريحات غير واقعية، مشيرا إلى أنه لا يعلم شيئا عن المصانع الجديدة التي قيل إنه سيتم افتتاحها نهاية الشهر، لافتا إلى أنه إذا كانت الحكومة جادة في إنقاذ الصناعة عليها الاهتمام بالمصانع المغلقة أو المتعثرة، والتي لا تحتاج سوى قروض ميسرة بمبالغ قليلة، بعكس تكلفة المصانع الجديدة الباهظة، والتي لا تستطيع ميزانية الدولة المرهقة تحملها”. 

ونفى محمد البهى عضو مجلس إدارة اتحاد الصناعات المصرية، علمه بأي شيء على أرض الواقع حول مشروع تشغيل الألف مصنع. 

من الإسكان والاستثمار إلى التعليم، انتقل الفنكوش إلى مسابقة الـ 30 ألف معلم، والذي طالما صدع بها الأذرع الإعلامية رؤوس المصريين على مدار أشهر؛ حيث فوجئ المعلمون الفائزون بالمسابقة بعدم إدراجهم ضمن الموازنة الجديدة وهو ما يعني واقعيا التنصل من نتائج المسابقة، وبيع الوهم للمصريين. 

وأرجعت حركة “حقي فين” للمعلمين أن المماطلة في تسكين الـ30 ألف معلم على المدارس يرجع إلى عدم إدراجهم في الموازنة الجديدة للدولة، بدليل عدم استلام أعمالهم حتى الآن، وقالت: إن تصريحات الوزير الأخيرة تكشف مدى تفكير وزراء السيسى، مطالبين الوزير بتوضيح ماذا قدم من خدمات لمصر حتى يصبح وزيرا لأهم وزارة فى مصر؟ 

وتساءلت الحركة: ماذا قدم السيسى نفسه حتى يجلس على عرش مصر؟. وأكدت أن تخدير الفائزين بالمسابقة بموضوع الحرمان من التقدم لاختبارات الترقي لمدة عام على الأقل، والخصم من درجات التقييم السنوي، بالإضافة إلى خصم جزء من راتب المعلم إذا لم يلتزم بمحو أمية 10 مواطنين، هو إهدار لكرامة المعلم؛ حيث ذلك يجب أن يكون عملا تطوعيا وليس إجباريا، مشيرة إلى أن وزير التعليم قام بتوريط الهيئة العامة لمحو الأمية في تصريحات غير قانونية وغير مسئولة؛ لأن مسابقة التعيين تمت عبر إجراءات طويلة تمت خلال 6 شهور كاملة. 

وأضافت الحركة أن السيسي الذي منح القضاة ووكلاء النيابة حوافز 30% في شهر يونية الماضي دون انتظار السنة المالية، في الوقت الذي يتم تعليق 30 ألف معلم من الحاصلين على أعلى التقديرات بكليات التربية.  

وكانت أغرب وأطرف المشروعات الوهمية لعسكر مصر هو مشروع علاج الإيدز وفيروس سي بالكفتة، برعاية الهيئة الهندسية للقوات المسلحة والذي مثل فضيحة دولية لمصر وجعلها أضحوكة العالم. حتى المشروع الذي طالما تم الترويج له على أنه مشروع قومي وتم جمع المليارات له من جيوب المصريين طلع فنكوش، وفوجئ المصريون بأنه لا يعدو كونه “تفريعة” وليست قناة جديدة.

 

* القبض علي القاضي الذي برأ “أحمد موسي” متلبسا برشوة جنسية

ألقت جهات رقابية القبض على رئيس أحد المحاكم المصرية، المستشار “رامي عبد الهادي”، متهما في قضية مخلة بالشرف، أثناء تواجده بإحدى القرى السياحية بمدينة الساحل الشمالي، وتم تحرير محضر بالواقعة، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

وأوضحت مصادر مطلعة، أن القائم بأعمال النائب العام المستشار علي عمران، تلقى يوم الخميس الماضي، إخطارا من جهات رقابية يفيد تلقيها بلاغا، يتهم المستشار “رامي ع”، بطلب رشوة جنسية مقابل إنهاء قضية منظورة أمامه.

وأضافت المصادر، أن القائم بأعمال النائب العام قام بعرض الشكوى أمام مجلس القضاء الأعلى في نفس اليوم، وخلال جلسة طارئة عقدها المستشار أحمد جمال الدين عبداللطيف، السبت الماضي، قرر رفع الحصانة عن المستشار المذكور، ومن ثم تم القبض عليه، بالإسكندرية، بعد تسجيل مكالمات خاصة.

وتولت النيابة العامة التحقيق في القضية، ولم يصدر بعد قرارا ضد المستشار المضبوط، وأشارت المصادر إلى أن جهودا حثيثة تُبذل الآن، لتقديمه، وهو نجل قيادي سابق بالقوات المسلحة، باستقالته من السلطة القضائية، في مقابل حفظ القضية.

يذكر ان القاضي “رامي عبد الهادي” هو من برأ الاعلامي الموالي للإنقلاب أحمد موسى من تهمة سب وقذف أسامة الغزالي حرب. 

 

 

* قيادات “الإخوان” تتبرأ من تصريحات “سودان” وترحب ببيان الأشتراكيين الثوريين

أثارت تصريحات محمد سودان، القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، وأمين لجنة العلاقات الخارجية بحزب الحرية والعدالة، برفض الخطوة التي أقدمت عليها حركة الاشتراكيين الثوريين مؤخرًا، العديد من ردود الأفعال الرافضة لتصريحاته.

 

وكانت حركة الاشتراكيين الثوريين، قد أصدرت بيانين مؤخرًا، اعتبرت فيهما أن مساواة الإخوان بالانقلاب العسكري أمر غير صحيح، داعية للتخلي عن شعار “يسقط كل من خان.. فلول عسكر إخوان”، مبينة أنها وإن اختلفت مع المسار الإصلاحي للإخوان إلا أنها لا تقبل أن يتم مساواتها بالحكم العسكري القائم في مصر الآن.

سودان يطالب بالتوبة أولًا

وكانت محمد سودان، قد تعجب من اعتراف الاشتراكيين الثوريين ضمنيًا بظلمهم للجماعة، واعتراضها على إدراج الإخوان ضمن شعار يسقط كل من خان متسائلًا: “ماذا حدث لهم الآن وكيف انقلبوا على العسكر”؟.

وطالب سودان -في تصريح صحفي- من يريد أن يصحح موقفه من جريمة مؤامرة الثورة المضادة والتضامن مع الانقلابيين، بحسب وصفه، بأن يعلن توبته أولًا إلى الله ثم يرد المظالم إن استطاع؛ لأنه مشارك في كل الجرائم التي حدثت للشرفاء في مصر على يد العسكر والقضاء المسيس والشرطة الإجرامية”.

واعتبر القيادي الإخواني، أن الاشتراكيين الثوريين، هم أحد المسؤولين عن الدماء التي سالت من آلاف الأبرياء وآلاف الجرحى وعشرات الآلاف من المعتقلين وما يعانونه في السجون، وكذا ما تعانيه أسرهم وكذا آلاف المطاردين وإغلاق آلاف الشركات المملوكة للإخوان أو مناصري الشرعية”.

وتساءل سودان: “هل هم على استعداد لمشاركة الأحرار في الشوارع لرفض حكم العسكر وتحرير المعتقلين بمن فيهم رئيس الجمهورية المنتخب”، قائلًا: “في النهاية الأمر ليس سطورًا تكتب في موقع”.

من جانبه، رفض الدكتور جمال حشمت، القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، تصريحات سودان، مؤكدًا أنها لا تعبر عن جماعة الإخوان المسلمين ولكنها رأي شخصي.

وقال حشمت: إن الأغلب رحب ببيان الاشتراكيين الثوريين، مؤكدًا أن هذا أولًا، وثانيًا أن سودان لم يكن يعدد الزلات بل يقيم المراجعات وهو رأي شخصي لا يمثل إلا نفسه وهو لم يدعِ أن ذلك رأي الإخوان.

وأضاف “حشمت” أنه لا شك أن البيان الأخير للاشتراكيين الثوريين كان خطوة إيجابية في طريق توحيد الثوار والرافضين لحكم العسكر، مشيرًا إلى أن الاتفاق على الحد الأدني إنجاز يستحق الإشادة.

 

وأعلنت قيادات بجماعة الإخوان المسلمين وأحزاب إسلامية، ترحيبها بالبيان الأخير للاشتراكيين الثوريين، والذي أثار جدلًا كبيرًا.

 

 

*إعدام 6 غيابيًا في قضية اقتحام حزب “غد الثورة”

أصدرت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، حكمًا بإعدام  6 مواطنين “غيابيًا”، بقضية “اقتحام حزب غد الثورة”، والتي تعود وقائعها إلى العام الماضي. 

وصدر حكم الإعدام شنقًا على كل من “قاسم أشرف قاسم، وإسلام حسن، وإسلام عبد الحافظ، وحسين ناصف، وماركو عبد المسيح، وحسام محمد محمد”. 

ووجهت النيابة إلى الصادر بحقهم الأحكام اتهامات عديدة، من بينها الشروع في القتل، واستعراض القوة، وحيازة أسلحة، والإخلال بالأمن العام.

 

*برهامي يطيح بـ”المقدم” في انتخابات أعوان الظالمين

جدل واسع أثارته نتائج انتخابات المكتب الإداري للدعوة السلفية التي أجريت، أمس السبت، وأسفرت عن استبعاد الدكتور محمد إسماعيل المقدم، والشيخ سعيد عبد العظيم، من مجلس إدارة الدعوة السلفية.

 

وتم اختيار الشيخ محمد عبد الفتاح “أبو إدريس” رئيسًا للدعوة السلفية، والإبقاء على ياسر برهامي نائبًا لرئيس الدعوة السلفية بالإسكندرية، كما تم اختيار الشيخ شريف الهواري، والشيخ أشرف ثابت، والشيخ محمود عبد الحميد، والشيخ مصطفى دياب، والشيخ سعيد السواح، والشيخ سعيد حماد أعضاءً بمجلس الإدارة. 

وقد عبرت النتائج- بحسب مراقبين للملف السلفي، عن الإطاحة بالقيادات المناوئة لياسر برهامي، والرافضة لسياسات حزب النور المؤيد لنظام السيسي، حيث التزم الشيخ المقدم الصمت عقب 3 يوليو؛ لرفضه إراقة الدماء بحسب المراقبين، ومطالباته للدعوة السلفية بتغيير مواقفها المؤيدة لعبد الفتاح السيسي. 

فيما اختفى الشيخ سعيد عبد العظيم من المشهد، رافضا تأييد مواقف الدعوة السلفية المؤيدة للسيسي، بل أعلن رفضه للانقلاب العسكري عبر ظهوره على منصة اعتصام رابعة العدوية، في 2013، وقبل أن يغادر مصر إلى السعودية، وصف قيادات الدعوة السلفية عبر تسجيل صوتي، بـ”أعوان الظلمة”، حسبما يقول تلامذته.

وعبر الكثيرون عن غضبهم الشديد من الإطاحة بالقيادات التاريخية للدعوة السلفية، عبر صفحات التواصل الاجتماعي، وقال أشرف عبد الوهاب من الإسكندرية: “المقدم يعتبر مرشد الدعوة السلفية ومؤسسها، الإطاحة به حاجة كبيرة جدا.. والشيخ سعيد يعتبر راهب الدعوة وملهمها حاجة مش قليلة”.

فيما قال صلاح عبد المعبود- عضو مجلس شورى الدعوة السلفية، في تصريحات إعلامية، عقب انتهاء أعمال الجمعية العمومية التي عقدت سرا بالإسكندرية، أمس، خوفا من استهدافهم، بحسب عبد المعبود- إن الدعوة أنشأت جمعية جديدة أسمتها “جمعية الدعاة”، وتم تشكيل مجلس إدارة جديد من 13 عضوا كى يتوافق مع قانون الجمعيات الأهلية، مضيفا أن عدد أعضاء الدعوة كان 15 عضوا، وهذا يخالف قانون الجمعيات الأهلية”.

 وكان عدد من قيادات مجلس إدارة الدعوة السلفية رفض الترشح، وعلى رأسهم “علي حاتم” المتحدث باسم الدعوة السلفية، و”سعيد حماد” القيادى بالدعوة السلفية، ومحمد إسماعيل المقدم، وسعيد عبد العظيم.

 وشغل عبد العظيم منصب النائب الثاني لرئيس الدعوة، إلا أنه تأثر بمنهج جماعة الإخوان المسلمين بسبب قربه من بعض قياداتها، بل إنه أصدر عدة تسجيلات صوتية أبدى فيها رفضه لمواقف الدعوة السلفية وياسر برهامي، وأجرت الدعوة السلفية وساطات كثيرة لإعادة عبد العظيم عن مواقفه، إلا أنه تمسك بمواقفه التي وثقها شرعيا.

 وكان ياسر برهامي أكد- في وقت سابق- عزل الدعوة السلفية بعيدا عن العمل السياسي، ما أثار غضب الشباب السلفي، الذين يرون مخالفات يقع بها قيادات العمل السلفي المنخرطين في حزب النور، ومن ثم تأتي خطوة إبعاد القيادات التاريخية من قمة الدعوة السلفية لتأمين مواقف حزب النور من إثارة اللغط بين أتباعه.

بينما يرى مراقبون الخطوة بأنها استرضاء لأجهزة سيادية بالدولة، قبل الانتخابات البرلمانية المرتقبة، حيث يراهن حزب النور على خوضها على نحو 20% من مقاعدها، وسط مخاوف علمانية وليبرالية من تمدد الحزب، ليشغل الحزب الحيز السياسي الذي كانت تشغله جماعة الإخوان

 

*سعوديون يطالبون المملكة الإطاحة بالسيسي بعد تطاول الأهرام على الملك سلمان

في رد شديد اللهجة على تطاول صحيفة الأهرام فى عدد الجمعة الماضي على العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز وتهجم محمد حسنين هيكل من قبله على المملكة دعا مفكرون سعوديون إلى ضرورة تحرك المملكة لتدارك الخطأ الذي وقعت فيه بدعم الانقلاب والعمل على الإطاحة بالسيسي بتوفير  خروج آمن له.

الإطاحة بالسيسي
من جانبه دعا الكاتب الصحفي السعودي عبد الله المفلح الخليجيين أن يعترفوا أنهم أخطأوا في دعم “الانقلاب العسكري” في مصر، مطالبا بـ”خروج آمن” للسيسي من مصر، على حد قوله.
 وفي مقال نشرته صحيفة “التقرير” الإلكترونية, أضاف المفلح “أن مصر قوية وراسخة, هي في صالح العرب، ولو كان على سدة الحكم فيها إخواني أو شيوعي أو يساري، المهم أن تكون قوية ومتماسكة”.
وتابع المفلح “النظام الحالي في مصر فشل، ولم يبق سوى قلة قليلة من المقربين له, يرون عكس ذلك, أما باقي الشعب المصري فلم تعد تنطلي عليه أكاذيب الإعلام, إذ يرى الفشل بعينه, ويلمسه في كل مكان, مصر على شفا انهيار”، حسب تعبيره.
واستطرد ” الدولة العميقة في مصر وبعض دول الخليج كانوا يرفضون الحكم الديمقراطي، ولذا دعموا الانقلاب، والإطاحة بالرئيس المنتخب محمد مرسي”، على حد قوله. وسخر المفلح مما سماها مزاعم قيام الإخوان بأخونة مؤسسات الدولة، لتبرير الإطاحة بمرسي, قائلا :”لن أرد على هراء الأخونة, فكل عاقل كان يدرك أن مؤسسات الدولة العميقة لم تكن لتسمح للإخوان بالسيطرة على الدولة,  فالجيش وقيادته العسكرية كانت خارج سيطرة الإخوان، ومثلها القضاء، ومثلهما الإعلام, لو استمر مرسي في الحكم, لسارت مصر وفق توازنات القوى الداخلية هذه إلى بر الأمان، إلى منطقة وسط ليس فيها غالب أو مغلوب”.
وتابع ” مصر تتمزق, حيث تعاني من اقتصاد منهار، ومرافق حكومية تثير الرثاء، وأوضاع أمنية متردية، وقتل في الشوارع على الهوية, وملاحقات واعتقالات وتلفيق قضايا، وإعلام مسطول، وداعش تتمدد, وأموال الخليج اللي زي الرز ذهبت للفاسدين, ولم تنجح في إعادة إحياء الاقتصاد المصري، كما كشفت التسريبات التهكم على حكومات الخليج”.
 واستطرد “المهم ألا تنتظر السعودية طويلا, فكل يوم يمر يقرب مصر من كارثة الانهيار”. وفجر الملفح مفاجأة مدوية, قال فيها إن الحل يتطلب قيام السعودية بإقناع دول الخليج، بضرورة رحيل نظام السيسي, وأن تقود السعودية حوارا جادا مع المجلس العسكري يضمن توفير خروجٍ آمنٍ للسيسي من مصر، وتعهد بعدم الملاحقة القضائية دوليا, وإعادة مرسي بشكل مؤقت، ثم إعلانه عن انتخابات رئاسية مبكرة, تتم بمراقبة دولية.
ولتنفيذ هذا التصور، دعا الكاتب السعودي بلاده إلى استخدام سياسة العصا والجزرة مع النظام في مصر، قائلا: “في حال رفض المجلس العسكري فكرة إزاحة السيسي، فستتوقف دول الخليج عن دعم النظام العسكري ماديا واستثماراتيا, والقيام بشكل غير مباشر بدعم المجلس الثوري المصري في الخارج بخصوص طلبه ملاحقة قادة النظام الحالي قضايا على المستوى الدولي على مقتل المئات في ميداني رابعة والنهضة”, حسب تعبيره.

النجيمي يرد على تطاول الأهرام
كما هاجم الأكاديمي بالمعهد العالي للقضاء السعودي الدكتور محمد النجيمي، اليوم الأحد، رئيس تحرير صحيفة الأهرام المصرية محمد عبدالهادي علاّم بعد انتقاده للمملكة، واصفا إياه بـ”المعتوه” وكلامه بـ”الهراء”.
وقال النجيمي في سلسلة تغريدات له عبر صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إن صحيفة “الأهرام كبرى الصحف الحكومية الرسمية المصرية، وجهت انتقاداتٍ مباشرة وغير مباشرة هي الأعنف منذ سنوات، للسياسة السعودية”.
وأشار النجيمي أن رئيس تحرير الأهرام “يصف السعودية بالاستعباط السياسي والجهل وقصر النظر! فأقول المثل (رمتني بدائها وانسلت)، وإللي ما يشوفش من الغربال أعمى! يا أبله”.
وبخصوص التهديدات التي وجهها رئيس تحرير الأهرام للسعودية، أشار النجيمي إلى أن “رئيس تحرير الأهرام يهدد السعودية بأنه لن يحارب إيران! فأقول من يقتل شعبه لا ينفع غيره، ومن فشل في سيناء لا ينجح في غيرها ومن ترك الجيش بالشارع لا يفلح”.
وقال النجيمي مهاجما رئيس تحرير الأهرام وهيكل: “ما تقوم به أنت وهيكل وأبي حمالات الصفوي (يقصد الإعلامي إبراهيم عيسى) لن يخيف السعودية، فهي دولة التوحيد والقرآن قامت على الجهاد لا الانقلاب ومخالفة الشرع”.
وأكد النجيمي أن “ما حدث في 30 يونيو انقلاب وخروج مسلح دموي على ولي أمر شرعي بايعه أهل الحل والعقد! هذا أصل أهل السنة والجماعة ولكنك لا تفهم هذا!”.
واتهم النجيمي علاّم بأنه يمارس “النفاق” و”التدليس”، موضحا أن شخصية رئيس تحرير الأهرام “تختزل الانقلاب والخروج على الحاكم الشرعي في الإخوان لتبرروا دمويتكم وغطرستكم وارتكابكم للمحظور الشرعي الواضح، وشعب مصر بالأغلبية التي تتشدقون بتطبيقها بايع الرئيس مرسي وأعطاه صفقة يمينه فجاءت غربان خراب فخرجوا على ولي الأمر الشرعي فينطبق عليكم الحديث”.
وفي ما يتعلق باتهام رئيس تحرير الأهرام لـ”حماس” قال: “هم أولى أن يردوا عليه! وأما إنكاره على السعودية باستضافتها حماس! فبلدك أعادت سفير يهود القتلة، فأي الفريقين أحسن؟”.
وأشار النجيمي أن “رئيس تحرير الأهرام ذكرني بمثل من يبصر القذى في عين أخيه وينسى الجذع في عينه، وبالمصري لعله لا يعرف الفصحى، إللي بيته من الزجاج لا يحدف الناس بالطوب”.
وعاد النجيمي لتذكير رئيس تحرير الأهرام بأنه، “ليس وصيا على السعودية صاحبة الفضل عليك وعلى بلدك تستقبل من تشاء (لحم أكتافك من الرز) إذا أكرمت الكريم ملكته وإن أكرمت اللئيم، يا رئيس تحرير الأهرام تهنئ إيران على دبلوماسيتها الناجحة! تهنئها على قتل العرب بالعراق والبحرين ولبنان وسوريا! فإسلامك وسنيتك ضاعت فأين عروبتك؟”.

صراع مكتوم بين القاهرة والرياض
من جانبها نشرت بوابة الأهرام يوم الخميس الماضي تقريرا بعنوان: حماس بالرياض والحوثيون بالقاهرة.. مصر والسعودية حلفاء فى العلن وغموض بالكواليس” وهو التقرير الذي يكشف قدرا من التوتر بين الطرفين لم قد ظهر للعلن بعد قبل مقال محمد عبدالهادي علام يوم الجمعة والذي تطاول فيه على المملكة بصورة عنيفة وغير مسبوقة.
وبدوره, أكد الكاتب الصحفي المصري عبد الله السناوي، أن هناك أزمة مكتومة بالفعل بين مصر والسعودية، مشيرا إلى أن نفي الأزمة من وقت لآخر ومرة بعد أخرى هو بذاته تعبير عن وجودها، موضحا أن الخلاف سيخرج للعلن مهما نفى الدبلوماسيون،بحسب تعبيره. وقال السناوي في مقال له نشرته صحيفة “الشروق” في 25 يوليو ، بعنوان: “هذه الأزمة المكتومة”، إنه “يصعب أن يصدق أحد أن الأمور طبيعية ووجهات النظر (متطابقة) بين مصر والسعودية فى الملفات الإقليمية الضاغطة”.
وأكد السناوي أن الدور المصري في “عاصفة الحزم” هامشيا، قائلا:”بكلام صريح الدور المصرى يكاد يكون هامشيا فى إدارة الأزمة اليمنية القاهرة أخطرت بـ”عاصفة الحزم” قبل (48) ساعة من بدء العمليات ومشاركتها العسكرية بدت رمزية للغاية حتى يقال إن أكبر دولة عربية من ضمن التحالف الذى تقوده السعودية”.

وفيما يتعلق بالاتفاق النووي الإيراني الموقع بين إيران والغرب، أوضح السناوي، أن الترحيب المصري بالاتفاق ناقض الانزعاج السعودي من احتمالات تصاعد النفوذ الإيرانى فى الإقليم بعد أن ترفع عنه العقوبات الاقتصادية والمالية، كما أن أجواء زيارة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، خالد مشعل أثارت تساؤلات قلقة فى القاهرة عن أهدافها وأبعادها.

 

*الدعاية الضخمة لتفريعة القناة للتغطية على فشل مفاوضات سد النهضة

خرجت علينا مانشيتات  صحف الانقلاب صباح اليوم الأحد تهلل وتبارك الإنجاز الكبير الذي تحقق بافتتاح  “الفنكوش الجديد” التفريعة الجديدة لقناة السويس دون احترام  للمصريين بذكر الجدوى الاقتصادية لهذه التفريعة.
وبحسب مراقبين فإن حملة الزخم والدعاية الإعلامية الضخمة المصاحبة لافتتاح التفريعة الجديدة بالصحف والفضائيات تهدف فى المقام الأول التغطية على فشل قائد الانقلاب فى كل القطاعات إلا أنها تأتي فى هذا التوقيت تحديدا للتغطية على الفشل الذريع فى مفاوضات سد النهضة والتى طورت فيها إثيوبيا أسلوبها من المماطلة إلى فرض الشروط وعدم الاكتراث بالجانب المصري.

دعاية ضخمة لفنكوش القناة
روجت صحف اليوم لنجاح تجربة عبور السفن فى القناة الجديدة واعتبرته إنجازا فى حد ذاته.. ونشرت “الأهرام”: “”عبـــــــور مصـــــــــــــــــر الجديدة” .. وتابعت: “3 حاويات عملاقة تدشن التشغيل التجريبي لقناة السويس” .. وقالت “الأخبار”: “”حفرنا وعبرنا” …. وكتبت “المصري اليوم”: “”الفريق مهاب مميش: مصر تولد من جديد بافتتاح قناة السويس”.. وأعلنت “الوطن”: “أول 6 سفن عملاقة تعبر القناة الجديدة .. ومميش: نجحنا”.. ووصفت “اليوم السابع”: ” “حلم وتحقق” .. ونشرت “الشروق”: “”نجاح أول تشغيل لقناة السويس الجديدة بعبور 3 سفن”  .. وتابعت “الوفد”: ” “مصر أوفت للعالم بوعدها”.
أما الفضائيات وبرامج التوك شو فقالت إن مصر بين عيدين  عيد الفطر وعيد 6 أغسطس، وطالبت بجعله إجازة رسمية حتى يشارك المصريون فى الفرحة والإنجاز الكبير.

ماذا عن الجدوى الاقتصادية؟
إزاء هذه الدعاية الضخمة لم يناقش أي برنامج أو صحيفة الجدوى الاقتصادية للفنكوش الجديد. ورغم أن وزارة المالية بحكومة الانقلاب وضعت توقعاتها لموارد التفريعة الجديدة فى موازنة عام 2015/2016 ب 50 مليون دولار فقط  ما يعنى أن الفنكوش الجديد لن يزيد دخله على نصف مليار جنيه  في حين أن فوائد ال 60 مليار التى جمعها السيسي  تصل إلى 7.2 مليار جنيه فى السنة ما يعنى أن القناة القديمة سوف تتحمل أكثر من 6.5 مليار جنيه خسائر سنوية حتى يتم رد هذه المبالغ إلى أصحابها فى غضون 5 سنوات كما تعهدت سلطات الانقلاب. أضف إلى ذلك الأموال اللازمة لمرتبات وأجور العاملين في القناة الجديدة في الوقت الذي ستظل تخسر فيه عدة سنوات بناء على خدمة الدين المستحق!
وفي افتتاحية الأهرام اليوم بعنوان “شريان جديد للعالم” قالت إن  هناك فائدة اقتصادية مباشرة من خمسة مليارات دولار سنويا سترتفع بعد القناة الجديدة إلى 15 مليار دولار سنويا بحلول عام 2023، ما يؤكد أنهم يبيعون للشعب “السمك فى المية” كما يقول المثل الشعبي.
أما حازم عبدالعظيم عضو حزب التيار المصري وأمين لجنة الشباب بحملة انتخابات قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي أعلن ذلك بوضوح شديد، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “حضرة المواطن” مع الإعلامي سيد علي، المُذاع على فضائية “العاصمة”، أن انتقاده لأداء السيسي موضوعي، مشيرا إلى أنه يقبل تفنيد آرائه ومناقشته، ولكن يرفض تشكيك أي أحد في وطنيته.
 وأوضح عضو الحملة الانتخابية السابق فى حملة السيسي، أنه لا يرى وجود أي جدوى اقتصادية ستعود على البلد من حفر التفريعة الجديدة بقناة السويس، وأنه يرى أيضًا أن حفر القناة في عام واحد بدلا من ثلاث سنوات كلفة على خزينة الدولة في مشروع بدون جدوى.
شاهد فيديو تصريحات حازم عبدالعظيم
لماذا إذن حملة الدعاية الضخمة للفنكوش؟
بحسب مراقبين فإن هذا الزخم الإعلامي الضخم وحملة الدعاية الكبيرة لفنكوش التفريعة الجديدة يأتي للتغطية على فشل المشروع ذاته وعدم جدواه الاقتصادية من ناحية كما يأتي للتغطية على فشل السيسي وحكومته فى مفاوضات سد النهضة والتى تتطور فيها الأسلوب الإثيوبي من المماطلة إلى إملاء الشروط وفرض أجندتها دون اكتراث بالجانب المصري.
هذا ما أكدته صحيفة التحرير الموالية للانقلاب فى مانشيت اليوم بعنوان “إثيوبيا تملي شروطها فى مفاوضات سد النهضة”..
كما نقلت بوابة الأهرام مساء اليوم الأحد عن الدكتور نادر نور الدين، خبير المياه وأستاذ التربة بزراعة القاهرة، أن نتيجة مفاوضات الاجتماع السابع لسد النهضة، والتي عقدت قبل يومين بالخرطوم، تمثل استمرارا لتسويف وتحكم إثيوبيا تحت شعار مفاوضات ﻻ تنتهي أبدا والعمل مستمر في السد على قدم وساق.
وأضاف نور الدين في تصريحاته، لـ”بوابة الأهرام”، “أن العمل في السد سينتهي قبل أن تنتهي المفاوضات خاصة بعد عودة التمويل الدولي بعد اعتراف مصر بالسد دون شروط أو تحفظات وﻻ أن يكون اﻻعتراف بالسد مقابل اعتراف إثيوبيا بحصة مصر الحالية من المياه”.
وأكد خبير المياه، أن مصر والسودان اختارتا المكتب الهولندي اﻷكثر خبرة وصاحب سابقة أعمال في تقييم أثر السدود النهرية على دول المصب، بينما اختارت إثيوبيا المكتب الفرنسي وليس له سابق خبرة في أعمال السدود بل في شبكات الري والصرف فقط، مع ذلك فرضت إثيوبيا المكتب الفرنسي فرضا ضد إرادة مصر والسودان بل وجعلته المكتب الرئيسي المسئول عن التقرير النهائي.
وأشار خبير المياه، إلى أن إثيوبيا فرضت أن يقوم المكتب الفرنسي بنسبة 70% من اﻷعمال بينما المكتب الهولندي يقوم بنسبة 30% فقط أو يأخذ أعمالا من الباطن من المكتب الفرنسي وذلك ﻷن للمكتب الفرنسي تعاونا مع إثيوبيا ومصر تعلم ذلك وارتضت بهذا التحكم اﻹثيوبي، وهذا مخالف لمعايير اختيار المكتب.
وأوضح نور الدين، أن موقف مصر ضعيف وتنتظر الهدايا والهبات من إثيوبيا بعد اعترافها غير المشروط بالسد، ظنا من مصر أنها تمد يد الثقة وتكسر الحاجز النفسي مع إثيوبيا ولكن هذا لم يأت بأي ثمار.
وأشار خبير المياه، إلى أن تشغيل أول تروبينين من إجمالي 16 توربينا في السد سيبدأ في أكتوبر 2016 واﻻنتهاء من السد وعمل باقي 16 توربينا في أكتوبر الذي يليه 2017، لافتا إلى أن تقارير المكاتب اﻻستشارية والخبير الدولي الذي ينظر في الطعون تنتهي بعد 15 شهرا من توقيع العقود وبدء العمل أي بعد تمام انتهاء المرحلة اﻷولي وتوليد ألفى ميجاوات من إجمالي ستة آﻻف متوقع توليدها بعد اﻻنتهاء من السد في 2017.

 

*استعدادًا للإطاحة به.. بلاغ لنيابة أمن الدولة ضد رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات

تقدم سمير صبري المحامي الموالي للانقلاب، ببلاغ لنيابة أمن الدولة ضد رئيس الجهاز المركزى للمحاسبات المستشار هشام جنينة، كمقدمة للإطاحة به من منصبه على إشكالية القانون الانقلابى الجديد الذى تم إقراره الأسبوع قبل الماضى.

وعدد صبرى أسباب التقدم بالبلاغ فى عدة نقاط تكشف مدى التربص بجنينة والتى كان منها بحسب المحامى:

أولا: اتهم فريد الديب في مذكرة دفاع له في إحدى القضايا المهمة المستشار هشام جنينة بارتباطه بجماعة الإخوان المسلمين، وفور تولى مهام منصبه، انبرى للهجوم على الشرطة وعلى القضاء، ضمن مخطط النيل منهم لحساب جماعة الإخوان، أما هجومه على الشرطة فقد تمثل في إطلاق العديد من التصريحات التي أكد فيها أن الفساد المالي يضرب أطنابه في وزارة الداخلية بمليارات الجنيهات، ومن بين هذه التصريحات تصريحاته في إحدى الجرائد الخاصة بتاريخ 18 مارس 2014″.

وأوضح أن هجوم المستشار هشام جنينة على القضاء تمثل في إصراره على محاولة مراقبة حسابات نادي القضاة، بفرية أن هناك مخالفات بها، رغم أن أحكام محكمة النقض التي انتهت غير مرة إلى أن نادي القضاة شأن من شئون القضاة التي يختص بها –دون غيره- مجلس القضاء الأعلى، كما تمثل أيضًا في سبه وقذفه ضد المستشار أحمد الزند وباقي القضاة أعضاء مجلس إدارة النادي.

ثانيا: اتهم الإعلامي الانقلابى توفيق عكاشة المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، بأنه “أحد قيادات الطابور الخامس داخل الحكومة” وأضاف إن زوجة جنينة من مواليد قطاع غزة وتنتمي إلى أسرة حمساوية، في إشارة إلى حركة حماس هناك. وأن “نسيب جنينة أيضا متورط في أعمال إرهابية داخل مصر”، لافتًا إلى أن هشام جنينة سافر إلى قطاع غزة عبر معبر رفح مرتين.

ثالثا: هاجم الإعلامي الانقلابى مصطفى بكري هشام جنينة قائلا إنه يثير مشكلة بإجراء حوارات مع عدد من الصحف حول قانون قائد الانقلاب بعزل رؤساء الأجهزة الرقابية دون دليل على نية القانون بعزله، مشيرا إلى أن القانون لا يقصده من قريب أو بعيد هو غير قابل للتشكيك. وطالب «بكري» المسئولين بإقالة المستشار هشام جنينة من منصبه؛ لأن له توجها سياسيا معروفا والذي عينه في هذا المنصب الرئيس محمد مرسي، زاعما أن دور جنينة أصبح تحريضيا وضربا في مؤسسات الدولة.

رابعا: الإعلامي الانقلابى (أحمد موسى) في برنامج (على مسئوليتى) على فضائية (صدى البلد) قال: أنا مش هاذكر الأسماء دلوقتى بس لو هو راجل يطلع يكدبنى! مسئول رقابى كبير متزوج من فلسطينية حصلت على الجنسية المصرية يمتلكون مزرعة في بلبيس بالشرقية تضم ابنة القرضاوى، وتم العثور داخل المزرعة على منصات إطلاق صواريخ هاون وعدد كبير من البنادق الآلية ومصنع كامل للمواد المتفجرة والقنابل!.
وطالب باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حال ثبوتها ضد هشام جنينة رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات.

 

*10 مخالفات دستورية فى قانون الانقلاب لإقالة رؤساء الأجهزة الرقابية

طالب محامو الجهاز المركزي للمحاسبات بإحالة قانون “إقالة رؤساء الأجهزة الرقابية والهيئات المستقلة”، الذي أصدره قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي منتصف الشهر الجاري، إلى المحكمة الدستورية؛ لمخالفته دستور الانقلاب الصادر فى  2014 بنحو 10 مخالفات دستورية.

وتقدم محامو الجهاز، اليوم الأحد، بمذكرة لمحكمة القضاء الإداري، التي تنظر الدعوى القضائية المطالبة بعزل المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز، دفعوا فيها بعدم دستورية القانون.

وطالبت مذكرة الجهاز، بإحالة القانون للمحكمة الدستورية للفصل في مدى دستوريته، مع وقف الدعوى المنظورة أمام محكمة القضاء الإداري، والتي تطالب بعزل “جنينة” لحين الفصل في دستورية ذلك القانون.

ودفعت المذكرة بعدم انطباق قانون إقالة رؤساء الأجهزة الرقابية والهيئات المستقلة، على رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، نظرا لأن المادة 20 من قانون الجهاز تنص على عدم قابلية رئيسه للعزل، مؤكدة أن علاقة هذه المادة بالقانون 89 لسنة 2015، هي علاقة نص في القانون الخاص بالعام.

وأكد الجهاز في مذكرته أن قانون إقالة رؤساء الأجهزة الرقابية به العديد من أوجه العوار الدستوري، منها عيوب شكلية وأخرى موضوعية.

كما أوضحت المذكرة مخالفة القانون للمادة 215 من الدستور الساري، التي تستوجب أخذ رأي الجهاز بمشروعات القوانين واللوائح المتعلقة بمجال عملها، مؤكدة أنه حكم وجوبي أقرته المادة ومن ثم بات واجبا حتما لا تملك السلطة المصدرة للتشريعات تجاهله.

وأضافت أن القانون لم يعرض إلا على مجلس الوزراء، وقسم التشريع بمجلس الدولة، ولم يؤخذ رأي الأجهزة الرقابية بشأنه، ومن ثم يكون مشوبا بعوار دستوري شكلي.

كما خالف القانون ـ بحسب المذكرة ـ المادة 224 من الدستور، التي تنص على أن جميع القوانين واللوائح التي كانت سارية قبل صدور الدستور الحالي تظل سارية ولا يمسها أي تعديل أو إلغاء إلا وفقا للقواعد والإجراءات المحددة في الدستور نفسه.

وأشارت إلى أن كلا من قانون الجهاز المركزي للمحاسبات ولائحة العاملين بالجهاز، هي تشريعات كانت سارية وقت صدور الدستور الحالي، ومن ثم لا يجوز تعديلها أو إلغائها إلا وفقا للإجراءات المحددة في الدستور، ومن ثم فإنه لا يجوز للقانون 89 لسنة 2015 إلغاء أو تعديل ما نصت عليه المادة 20 من قانون الجهاز المركزي للمحاسبات، بشأن عدم قابلية رئيسه للعزل.

وبالنسبة للعيوب الموضوعية، تمثلت في مخالفة القانون للمادة 14 من الدستور التي نصت على حظر عزل الموظفين العموميين بغير الطريق التأديبي، مؤكدة أن ذلك الحظر يسري على أعضاء الأجهزة الرقابية والهيئات المستقلة، أما عن الاستثناء الوارد في تلك المادة، الذي يجوز بمقتضاه فصل الموظف العام بغير الطريق التأديبي في الأحوال التي يقررها القانون، فهذا الاستثناء لا يمكن إعماله إلا في ضوء نصوص قانونية تتميز بالتحديد القاطع والوضوح الساطع، ولا يصلح لذلك مطلقا ما تضمنه القانون رقم 89 لسنة 2015 من عبارات مطاطة وفضفاضة وبالغة الاتساع؛ لأن النصوص العقابية لا يجوز لها أن تكون بمثل هذا الاتساع.

وأكدت المذكرة أيضا أن ذلك القانون يخل بمبدأ المساواة وتكافؤ الفرص الذي كفله الدستور، باعتبار أن تطبيقه يسمح لبعض رؤساء الأجهزة الرقابية إتمام مدد ولايتهم القانونية على رأس تلك الأجهزة، ويحرم البعض الآخر من إتمام تلك المدد، كما يخالف مبدأ الاستقلالية المكفول دستوريا لتلك الأجهزة حتى تتمكن من أداء دورها الرقابي.
 

 

*باعتراف حكومة الانقلاب.. الاحصاءات الدولية مصر تذيلت العالم في عهد السيسي

اعترف الجهاز المركزي للتعبئة والاحصاء الحكومي بفضائح الاحصاءات العالمية في تذيل مصر بعهد الانقلاب العسكري للعالم في معظم المجالات وعلى رأسها التعليم و الصحة والاقتصاد و حرية الصحافة .

مصر في الترتيب (110) دولياً من بين 187دولة في مؤشر دليل التنمية البشرية عام 2014.

مصر في الترتيب (119) دولياً من بين 144دولة في مؤشر التنافسية العالمي عام 2014-2015.

مصر في الترتيب (113) دولياً من بين 144دولة في مؤشرعوامل الابتكار والتطور عام 2014-2015.

مصر في الترتيب (97) دولياً من بين 144دولة في مؤشر تحقيق المتطلبات الأساسية من الصحة والتعليم الأساسي عام 2014-2015

مصر في الترتيب (100) دولياً من بين 144دولة في مؤشر تحقيق المتطلبات الأساسية من البنية التحتية عام 2014-2015.

مصر في الترتيب (111) دولياً من بين 144دولة في مؤشر التعليم العالي والتدريب عام 2014-2015.

مصر في الترتيب (140) دولياً من بين 144دولة في مؤشر كفاءة سوق العمل عام 2014-2015.

مصر في الترتيب (118) دولياً من بين 144دولة في مؤشر كفاءة سوق السلع عام 2014-2015.

مصر في الترتيب (125) دولياً من بين 144دولة في مؤشر تطوير الأسواق المالية عام 2014-2015.

مصر في الترتيب (95) دولياً من بين 144دولة في مؤشر الاستعداد التكنولوجي عام 2014-2015.

مصر في الترتيب (124) دولياً من بين 144دولة في مؤشر الإبتكار عام 2014-2015.

مصر في الترتيب (158) دولياً من بين 180دولة في مؤشر حرية الصحافة عام 2015.

 

*الانقلاب يجدد حبس “غزلان وعليوة والبر ووهدان” 15 يوما

أمرت نيابة أمن دولة الانقلاب العليا الانقلابية، اليوم الأحد، بتجديد حبس 4 أعضاء من مكتب الإرشاد لجماعة الإخوان المسلمين، لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات

ولفقت لهم النيابة عدة تهم؛ منها: “التحريض على العنف، والسعي لقلب نظام الحكم”.
الأسماء الأربعة الصادر بحقهم قرار تجديد الحبس هم : محمود غزلان، ومحمد سعد عليوة، ومحمد وهدان، وعبد الرحمن البر.

 

*السيسي يتخلص من 19 من رجال مخابراته ليلحقوا بـ21 سابقين

نشرت الجريدة الرسمية، الأحد، قرار قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، رقم 313 لسنة 2015، بنقل 19 من مسؤولي جهاز المخابرات العامة، إلى وظائف مختلفة في الحكومة، بدرجات محددة، على أن يسري القرار بدءا من الأول من آب/ أغسطس المقبل، فيما يراه مراقبين تصفية لغير المؤيدين له -الذين يعتبرهم مؤيدين لمنافسه أحمد شفيق- بداخل الجهاز الحساس.

وتم نقل الرجال التسعة عشر إلى عشر وزارات هي: الكهرباء والاستثمار والقوى العاملة والمالية والزراعة والسياحة والصناعة والتجارة والنقل والإسكان والتنمية المحلية.

وتتراوح درجات المنقولين الوظيفية الجديدة بين الدرجة الخامسة والثانية، في وظائف متوسطة فنية وكتابية ومهنية ومعاوني خدمة.

وأشار مراقبون إلى أن هذه هي الدفعة الرابعة من مسؤولي جهاز المخابرات العامة التي يتخلص منها السيسي، ليبلغ العدد 40 من هؤلاء المسؤولين، منذ تشرين الثاني/ أكتوبر عام 2014.

ففي ذلك الشهر أصدر السيسي قرارا بنقل سبعة موظفين من مسؤولي المخابرات إلى وزارات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومحافظة الجيزة، ووزارة الكهرباء والثقافة، والصناعة ومحافظة القليوبية والإسكندرية.

وشمل القرار نقل: أمجد مصطفى عبد العزيز، وأحمد محمد صبري مبروك، من وظائف متوسطة فنية وكتابية من المخابرات العامة، إلى محافظة الجيزة ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بالإضافة إلى نقل خمسة أشخاص من وظائف معاوني خدمة بالمخابرات العامة إلى وزارات الكهرباء والثقافة والصناعة، ومحافظات القليوبية والإسكندرية.

وفي الخامس من شباط/ فبراير الماضي أصدر السيسي قرارات، تم نشرها بالجريدة الرسمية، بنقل ثلاثة من موظفي المخابرات العامة، هم: محمد منصور هليل، إلى وزارة الاستثمار، وماجد محمود ماجد، إلى وزارة الاتصالات، وعبد الناصر فرج، إلى وزارة الكهرباء، بناء على مواد 47 لسنة 1978، وقانون 100 لسنة 1971 بشأن العاملين بالدولة.
 
وفي 18 حزيران/ يونيو الماضي، أصدر السيسي قرارا بإحالة 11 من وكلاء المخابرات العامة للمعاش.

وتضمن القرار -الذي نشرته الجريدة الرسمية- إحالة تسعة بناء على طلبهم، وإحالة الآخرين لعدم لياقتهم للخدمة صحيا، بحسب القرار، على أن يتم العمل به، اعتبارا من الثاني من تموز/ يوليو 2015.

وقال مراقبون إن هذه القرارات المتتالية للسيسي بالتخلص من دفعات متتالية من مسؤولي جهاز المخابرات العامة إنما تستهدف تصفية خصومه أو غير المؤيدين له في هذا الجهاز الرفيع.

واعتبر مراقبون أن التخلص من الدفعة الأخيرة، هو الأكبر، وقال بعضهم بصدد هذه القرارات المتتالية بحق مسؤولي هذا الجهاز، إنها “مذبحة غير مسبوقة” لرجال أهم جهاز سيادي في مصر، وهو جهاز المخابرات.

وكانت جريدة “الشروق” المصرية نشرت تقريرا حول وجود مؤيدين للمرشح الرئاسي السابق أحمد شفيق من كبار الضباط في “جهات سيادية”.

وكان البرلماني الكويتي المعروف ناصر الدويلة تحدث في تغريدة على “تويتر” عن “اعتقال أبرياء في المخابرات العامة والجيش ليس لهم أي علاقة بالثورة”، وهي المعلومة التي إن صحت فإنها تؤكد أن السيسي بدأ عملية تصفية خصومه، سواء بإحالات على التقاعد أو باعتقالات، وتلفيق تهم.

 

 

أحكام بالإعدام ضد مرسي وآخرين. . الثلاثاء 16 يونيه. . الخميس أول أيام شهر رمضان

مرسي والقاضيأحكام بالإعدام ضد مرسي وآخرين. . الثلاثاء 16 يونيه. . الخميس أول أيام شهر رمضان

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*الخميس أول أيام شهر رمضان كل عام وأنتم بخير

 

*ولاية سيناء” يستطلع هلال رمضان فى سيناء

أعلنت ولاية سيناء”، التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية، أنه قام اليوم باستطلاع هلال رمضان اليوم، وقال التنظيم فى بيان عبر الصفحات التابعة لعناصر التنظيم، منذ قليل، أن شهر رمضان سيبدأ يوم الخميس المقبل

 

*ثوار غاضبون يقطعون الطرق بمدينة نصر اعتراضا على أحكام الإعدام الجائرة

قطع ثوار غاضبون مساء الثلاثاء الطرق الرئيسية بمدينة نصر بمحافظة القاهرة.

يأتي ذلك اعتراضا على أحكام الإعدام الجائرة الصادرة بحق الرئيس مرسي ورموز الثورة والشرعية.

 

 

*إدانات واسعة عبر العالم لأحكام الإعدام في مصر

لقيت أحكام الإعدام والسجن المؤبد الصادرة اليوم الثلاثاء من محكمة مصرية بحق محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب بمصر، وعدد من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، إدانات واسعة على الصعيد العربي والإسلامي والعالمي وعلى مستوى الدول والمنظمات الحقوقية، فيما صدر رد فعل وحيد متفهم للأحكام وآخر ممتنع عن التعليق.

وفي ما يلي عرض لأبرز ردود الفعل التي صدرت حتى الساعة 20 تغ.

واشنطن
أعربت الإدارة الأمريكية عن “انزعاجها الشديد من الأحكام، وقال المتحدث الرسمي باسم البيت الأبيض جوش ايرنست “نحن منزعجون بشدة من الأحكام ذات الدوافع السياسية“.

بريطانيا

أعربت وزارة الخارجية البريطانية في بيان عن “قلقها العميق”، من أحكام الإعدام والمؤبد، لافتة أنها على علم بإحالة تلك الأحكام إلى محكمة النقض، وتتابع عن كثب مراحل العملية القانونية“.

تركيا
قال الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، إن قرارات الإعدام (بحق محمد مرسي)، قتل للقوانين والحريات الأساسية.

وأضاف بيان صادر عن المكتب الإعلامي لرئاسة الجمهورية، اليوم الثلاثاء، أن أردوغان أشار إلى “أن قرارات الإعدام من أهم الدلائل الواضحة على أن الانقلابيين الذين قتلوا آلاف الأبرياء وألقوا بعشرات الآلاف في السجون بدون وجه حق، داسوا بأقدامهم على القوانين“.

واعتبر رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو، أحكام الإعدام في مصر بـ”وقت الامتحان، بالنسبة للدول الغربية“.

وأدان رئيس البرلمان التركي جميل جيجك، ووزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو الأحكام مؤكدينً عدم وجود أي مشروعية قانونية لها.

وقال نائب رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي، “محمد بكار أوغلو”، إن الحكم بإعدام مرسي لا يعود بالفائدة على أحد.

 

الأمم المتحدة

دعت الأمم المتحدة لوقف قرارات الإعدام الصادرة بحق مرسي، وقالت المتحدثة باسم المفوضية العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة، “رافينا شامدساني، إن عقوبات الإعدام “تبعث على القلق الشديد“.

وأعرب الأمين العام للأمم المتحدة “بان كي مون”، عن قلقه البالغ إزاء الأحكام وحث في بيان أصدره المتحدث الرسمي باسمه، الحكومة المصرية علي فرض حظر على عقوبة الإعدام.

منظمات حقوقية

أدانت منظمة العفو الدولية الأحكام، وقالت “إليزابيث لوفغرين”، المتحدثة الرسمية باسم منظمة العفو الدولية في السويد قائلة “من أجل إيقاف تنفيذ أحكام الإعدام سنقوم بتنظيم احتجاجات فعالة بواسطة مكاتبنا في جميع أنحاء العالم“.

وفي سياق متصل، نددت الرابطة الفرنسية لحقوق الإنسان، في بيان لها، بالأحكام ووصفتها بـ”غير المقبولة“.

ووصف نائب مدير “هيومن رايتس ووتش” الدولية نديم خوري الأحكام بالـ”مسيسة” مطالبا بإعادة المحاكمة.

الجماعة الإسلامية بباكستان

دعا حزب الجماعة الإسلامية بباكستان كافة الدول المؤمنة بالديمقراطية، إلى ردود فعل غاضبة على قرار إعدام مرسي.

ولفت مدير العلاقات الخارجية بالجماعة، “عبد الغفار عزيز” في حديثه للأناضول إلى أن قرار إعدام مرسي تزامن مع قرار مصادقة المحكمة ببنغلاديش، على الحكم بإعدام الأمين العام لحزب الجماعة الإسلامية، “علي أحسن مجاهد“.

 

اتحاد علماء المسلمين

وصف علي القره داغي، الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الأحكام الصادرة اليوم في مصر بالإعدام والمؤبد في قضيتي “التخابر، و”اقتحام السجون”، بأنها “قرارات مسيّسة وخطيرة

الجماعة الإسلامية في لبنان

اعتبر المسؤول السياسي للجماعة الإسلامية في مدينة صيدا وجنوب لبنان، الدكتور بسام حمّود الأحكام “سابقة خطيرة“.

الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان

فى الوقت الذي لم يصدر فيه تعليق رسمي من الحكومة في الكويت، رأى د.يوسف الصقر رئيس الجمعية الكويتية للمقومات الأساسية لحقوق الإنسان (غير حكومية) أن الأحكام بها “شبهة بإجراءات التقاضي وبالتهم الموجهة“.

 

حزب العدالة والتنمية بالمغرب

فى المغرب ندد خالد الرحموني عضو الأمانة العامّة لحزب العدالة والتنمية الحاكم بالمغرب بالأحكام، فيما رأى محمد حمداوي مسؤول العلاقات الخارجية بجماعة العدل والإحسان (أكبر جماعة إسلامية بالمغرب) الأحكام “ضد المعايير الدولية لحقوق الإنسان، وتدخل مصر نفقًا مظلمًا“.

ووصف عبد العلي حامي الدين، رئيس منتدى الكرامة لحقوق الإنسان (غير حكومي) للأناضول، الأحكام بـ”السياسية”، فيما وصفها عبد الإله بنعبد السلام، نائب رئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان (أكبر منظمة حقوقية مغربية غير حكومية بـ”الجائرة

 

الأردن
اعتبرت الحكومة الأردنية الأحكام الصادرة “شأنا داخليًا”، ورفض وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال المتحدث الرسمي باسم الحكومة الأردنية محمد المومني، التعليق على الأحكام للأناضول قائلًا: “هو شأن داخلي مصري“.

 

العراق
علق محمد مهدي البياتي، وزير حقوق الإنسان في الحكومة العراقية على الأحكام بقوله: “يجب أن تحترم الأحكام على اعتبار أن القضاء المصري معروف عنه عدم التأثر بالجوانب السياسية“. 

 

 

*بعد ارتفاع سعره.. أهالي بورسعيد يكتفون بمشاهدة “ياميش رمضان

تنتاب المواطنين في محافظة بورسعيد، حالة من الاستياء و التذمر؛ وذلك في ظل موجة غلاء الأسعار التي تمر بها البلاد، خاصة غلاء أسعار ياميش رمضان”، والذي جعل المواطن البسيط عاجزًا عن شرائه، حتى أصبح للمشاهدة فقط، وليس للبيع والشراء.

يقول محمد سعيد: إن أسعار ياميش رمضان مرتفعة هذا العام، وأن متوسطي الدخل لن يستطيعوا شراء بعض سلع ياميش رمضان، مشيرا إلى أن سعر اللوز المقشر 140 جنيهًا، وسعر البندق بقشره 60 جنيهًا، وسعر القراصيا 45 جنيهًا، وسعر قمر الدين 34 جنيهًا.

وأكد سالم حسن، بائع، أنه يتوقع أن يكون إقبال الزبائن عليه لشراء ياميش رمضان ضعيفًا خلال شهر رمضان، بعد ارتفاع الأسعار، لافتا إلى أن ارتفاع قيمة الضرائب علي المستوردين لياميش رمضان هو سبب رئيسي لارتفاع أسعاره، مطالبًا بوضع حل سريع لهذا الوضع السيئ.

وقال سعيد عليوه: إن ارتفاع أسعار ياميش رمضان سيؤثر كثيرًا على بائعي سلع ياميش رمضان؛ لأن هذا هو مصدر الزرق الوحيد لدى الكثير منهم، مضيفًا أن المستوردين لسلع ياميش رمضان هم من رفعوا أسعار الياميش ومكسرات رمضان على التجار، ومن ثم يضطر التجار إلى رفع الأسعار.

وأكد علاء السيد، أنه لن يشتري إلا القليل من ياميش رمضان حتي يستطيع توفير مستلزمات أفراد أسرته خلال شهر رمضان المقبل، فيما قال مصطفى علي: ياميش رمضان لن يقوم بشرائه إلا من يكون دخلهم مرتفعًا، وأن ياميش رمضان بالنسبة للمواطن البسيط ليس إلا للمشاهدة فقط.

وأوضحت “سامية” أن زوجها سيقوم بشراء كمية قليلة من بعض السلع المنخفضة السعر من ياميش رمضان، فيما قال باسل السيد: إن والده سيشتري بعض الكميات من سلع الياميش إذا انخفض سعرها خلال الأيام المقبلة.

 

 

*رايتس ووتش: الحكم بإعدام الرئيس مرسي “مسيس

أكد نديم الخوري، نائب مدير قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بمنظمة “هيومن رايتس ووتش”، أن أحكام الإعدام التي صدرت اليوم بحق الرئيس المنتخب لمصر د. محمد مرسي، وقيادات من جماعة الإخوان المسلمين في القضيتين المعروفتين إعلامياً بـ”التخابر الكبرى” و”اقتحام السجون” هي أحكام “مسيسة وغير عادلة“.

وقال الخوري في تصريحات، اليوم الثلاثاء، : “هذه الأحكام التي صدرت اليوم بحق الرئيس مرسي وأشخاص آخرين، للأسف كانت مبنية بأجملها على شهادات رجال أمن، ولم يكن هناك أي أدلة فيما يخص المسؤولية الفردية والشخصية والذي هو مبدأ أساسي لأي محاكمة”، بحسب وكالة “الأناضول“.

وأضاف: “نرى هذه الأحكام سلسلة من أحكام وإدعاءات جنائية مسيسية ضد الرئيس مرسي وأعضاء من جماعة الإخوان منذ أكثر من عام ونصف“.

وتابع: “نحن كمنظمة طالبنا في الماضي بإعادة المحاكمة التي لم تكن عادلة، ونطالب مجدداً بأن يكون هناك محاكمة جديدة بإجراءات تحترم المعاير الدولية للمحاكمة العادلة“.

وأوضح أن المنظمة الدولية “ستصدر بياناً في وقت لاحق تعليقاً على الأحكام التي صدرت اليوم“.

 

 

*العفو الدولية: أحكام الإعدام تشير إلى انهيار نظام العدالة في مصر

أدانت منظمة العفو الدولية، أحكام الإعدام والسجن المؤبد التي صدرت، الثلاثاء، بحق الرئيس محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب في مصر، وأكثر من 100 شخص آخرين، في  قضيتي “التخابر”، و”اقتحام السجون“.
وقالت المتحدثة الرسمية باسم منظمة العفو الدولية في السويد، إليزابيث لوفغرين، في تصريح لوكالات رسمية بالعاصمة ستوكهولم، “من أجل إيقاف تنفيذ أحكام الإعدام سنقوم بتنظيم احتجاجات فعالة بواسطة مكاتبنا في جميع أنحاء العالم”، مضيفة “تلك الأحكام تشير إلى انهيار كامل لنظام العدالة في مصر“.
وفي سياق متصل، نددت الرابطة الفرنسية لحقوق الإنسان، في بيان لها، بالأحكام التي صدرت اليوم، واصفة القرارات “بغير المقبولة”، وقالت الرابطة في بيان لها “إن القرارات غير محقة“.
وأصدرت محكمة جنايات القاهرة الانقلابية، في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، أحكاما أولية، بإعدام 16 متهما في القضية المعروفة إعلاميا بـ”التخابر الكبرى”، بينهم ثلاثة قياديين في جماعة الإخوان المسلمين، منهم خيرت الشاطر، نائب مرشد جماعة الإخوان، وذلك بعد استطلاع رأي مفتي الانقلاب.
كما أصدرت حكمها بالسجن المؤبد (25 عاما) على 17 متهما في القضية نفسها، في مقدمتهم، أول رئيس مدني منتخب محمد مرسي، ومرشد جماعة الإخوان المسلمين محمد بديع.
كما حكمت المحكمة ذاتها بالإعدام بحق الرئيس مرسي، في القضية المعروفة إعلاميا بـ”اقتحام السجون”، إلى جانب خمسة آخرين حضوريا، و94 غيابيا من بينهم يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.

 

 

*رئيس هيئة الدفاع: سنطعن في جميع أحكام الإدانة باستثناء الرئيس

قال عبد المنعم عبد المقصود رئيس هيئة الدفاع عن الرئيس محمد مرسي، وجماعة الإخوان المسلمين، لوكالة لأناضول إن “هيئة الدفاع ستتقدم بطعن على جميع أحكام الإدانة التي تصدر اليوم باستثناء أي حكم يتعلق بالرئيس مرسي“.
وأضاف “سنقوم بتقديم طعن على الأحكام عقب دراستها“.

 

 

*الدماطي: رأي المفتي اليوم مثل رأي ضابط الشرطة
أكد الحقوقي محمد الدماطي -عضو لجنة الدفاع عن المعتقلين- بأن المنظومة التي تحاكم اليوم الرئيس وقيادي الجماعة هي منظومة غير صالحة للمحاكمة لأنها على عقيدة وفلسفة وفكر يتناقض مع المحاكمين.

وأضاف الدماطي: الحكم صدر في القضية المسماة إعلامياً قضية التخابر مع حماس، وبعد رفع الجلسة سيعود مرة أخرى للنطق بالحكم في القضية المسماة إعلامياً اقتحام السجون.

وقال الدماطي عن المقدمة التي قالها المستشار شعبان الشامي رئيس الدائرة عندما أراد أن يسحب الدفع، أن المحكمة غير مختصة بنظر هذه الدعوة وأن الاختصاص يختص للمحكمة المنصوص عليها في دستور 2012 و 2014، والمستشار قال إن علمه العام بأن هناك الفتات حول الثورة، هذه المقدمة تؤكد أن هناك رأيا مسبقا للدائرة، وأنه وجه عقيدتها للعلم العام وأنه لم تمحص هذا الدفع تمحيصاً قانونياً.

وتابع، بمعنى أدق المحكمة له عقيدة وفلسفة وفكر يتناقض كلياً مع فلسفة وحكم المحاكمين والمتهمين، وأن كل المتهمين على عقيدة بأن هناك ثورة مضادة وانقلابا على الثورة الشرعية، بينما هذه المنظومة تتبنى فكرة معادية لفكرة المتهمين، وما كان من المتعين بأن هذه المنظومة تحاكم.

وعن رأي المفتي قال: رأي المفتي شأنه شأن رأي ضابط المباحث الذي بعث التحريات وتبين أن تحرياته في ناس منهم في السجون الصهيونية، ولا يختلف رأي المفتي عن رأي ضابط المباحث ورأي النيابة، ونحن في صدد منظومة غير صالحة للمحاكمة.

 

*صحيفة إسبانية: مصر قوة عظمى في أحكام الإعدام فقط

قالت صحيفة “إلباييس” الإسبانية إن رئيس الانقلاب في مصر عبد الفتاح السيسي، الذي يزعم أنه ينوي تحويل مصر إلى قوة اقتصادية عالمية من خلال المشاريع الضخمة مثل بناء عاصمة جديدة في وسط الصحراء، لم يقترب حتى الآن، بهذا البلد العربي سوى من تصدر العالم في أحكام الإعدام، التي ارتفعت بعد انقلاب 2013 على الرئيس الإسلامي محمد مرسي.
واستناد إلى منظمة العفو الدولية، لفتت الصحيفة إلى أن الأحكام المسجلة في مصر العام الماضي بلغت 507 وتمثل 20 بالمائة من أحكام الإعدام الصادرة في جميع أنحاء العالم، وهو رقم تم تجاوزه فقط من طرف نيجيريا.
ويقول مراسل الصحيفة في القاهرة “ريكارد غونزاليس” في تقرير عنوانه “مصر قوة عالمية في أحكام الإعدام”، إنه منذ الانقلاب تم الحكم على أكثر من 1700 شخص بعقوبة الإعدام، معظمهم من أنصار أو قادة جماعة الإخوان المسلمين. 520 من هذه الأحكام نهائية بينما تم تنفيذ الإعدام شنقا في حق ثمانية أشخاص.
وذكرت الصحيفة أنه في عدد من المحاكمات التي انتهت بأحكام الإعدام، تم تسجيل انتهاكات واضحة في الضمانات الإجرائية الأساسية، وأخطاء خطيرة، ما دفع البعض إلى التشكيك في مصداقية القضاء المصري.

وعلى سبيل المثال، تحيل الصحيفة إلى قضية اقتحام السجون إبان ثورة 2011، فإلى جانب مرسي تمت إدانة عدد من الفلسطينيين الأعضاء في حركة حماس الفلسطينية. وحسب حماس التي نددت بهذه الاتهامات فإن واحدا من هؤلاء المتهمين الفلسطينيين توفي في عام 2011 بينما الآخر معتقل في السجون الإسرائيلية منذ 19 عاما.
وعلاوة على ذلك، يبين التقرير أن الشبكة العربية لحقوق الإنسان انتقدت إعدام ستة سجناء قالت المنظمة إن “أدلة قاطعة تشير إلى أن الجرائم المنسوبة للمتهمين وقعت بعد إلقاء القبض عليهم”. ففي وقت الأحداث التي أعدموا بسببها، كانوا محتجزين في سجن سري، حيث تعرضوا للتعذيب بشكل متكرر. لذلك، ارتفعت بعض الأصوات في مصر تدعو إلى إلغاء عقوبة الإعدام، أو على الأقل وقفها.
وتقول الصحيفة إنه ليس من الواضح إذا كانت أحكام الإعدام الصادرة ضد قيادات جماعة الإخوان المسلمين ستطبق في نهاية المطاف. ونقلت عن المحللة نادين عبد الله قولها “أعتقد أن الأحكام الصادرة ضد مرسي والمرشد العام بديع، رمزية إلى حد ما. ومن المرجح أن ينتهي المطاف بإحالتها إلى محاكم أخرى. ولكن إذا لم يتم ذلك، ربما سوف يتم تجميد تطبيقها“.
وفي تقرير آخر نشرته الصحيفة الإسبانية الواسعة الانتشار بشأن حكم الإعدام الصادر، الثلاثاء، في حق الرئيس المصري السابق محمد مرسي، لفتت الصحيفة إلى أن قرار محكمة الجنايات المصرية، الثلاثاء، الحكم بالإعدام شنقا على الرئيس المصري السابق محمد مرسي والمرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين محمد بديع في الاتهامات الموجهة لهم في قضية اقتحام السجون خلال ثورة كانون الثاني/ يناير  2011، يأتي بعد أن أرجأت المحكمة رأيها النهائي في 25 أيار/ مايو ، بسبب عدم توصلها برأي مفتي الجمهورية في هذه القضية، ما خلق الانطباع بأن المفتي سيكون مخالفا لحكم الإعدام.
واعتبرت الصحيفة أنه رغم أن جماعة الإخوان المسلمين كانت منظمة غير قانونية في عهد مبارك إلا أن الديكتاتور السابق لم يجرؤ على اعتقال مرشدها العام مما يعني أن الموجة الحالية من القمع لم يسبق لها مثيل.
وأشارت إلى أنه تم سجن قرابة 40 ألف شخص منذ الانقلاب الذي قاده اللواء عبد الفتاح السيسي، فيما قتل ثلاثة آلاف شخص في الاعتداءات التي وقعت بعدها من قبل نظام الانقلاب، معظمهم من المتعاطفين أو أعضاء الجماعات الإسلامية.

 

*ناشطان مغاربة: أحكام الإعدام بمصر تعكس ”الطبيعة الدموية للانقلاب

أدان ناشطان سياسيان مغربيان أحكام الإعدام الصادرة في مصر اليوم الثلاثاء بحق العشرات من قيادات جماعة الإخوان المسلمين والتي شملت مرسي أول رئيس منتخب في مصر ديمقراطيًا.

وقال خالد الرحموني عضو الأمانة العامّة لحزب العدالة والتنمية الحاكم بالمغرب للأناضول إن “الأحكام الصادرة في حق الرئيس الشرعي محمد مرسي، وبعض قيادات بعض الإخوان المسلمين بمصر تعبر عن الطبيعة الانقلابية الغاصبة للسلطة الحاكمة، وتبين الطبيعة الدموية للانقلاب العسكري“.
وأوضح الرحموني أن “هذه الأحكام الصادرة عن القضاء المصري هي واجهة تحت أيدي الانقلابيين، وهو ما يدل ان هذه الأحكام غير مفاجئة، خصوصًا أن مسلسل قهر الإرادة الشعبية بدأت منذ اختطاف مرسي، وتعطيل مسار الانتقال الديمقراطي، وتفكيك المؤسسات الشرعية”، بحسب قوله.
واعتبر محمد حمداوي مسؤول العلاقات الخارجية بجماعة العدل والإحسان (أكبر جماعة إسلامية بالمغرب) الأحكام الصادرة بأنها “ضد المعايير الدولية لحقوق الإنسان، وتدخل مصر نفقًا مظلمًا“.
وانتقد حمداوي الدول التي تريد أن تطبع علاقاتها مع “سلطة الانقلاب بمصر من خلال زيارات متبادلة”، داعيًا المجتمع الدولي لإدانة أحكام الإعدام والمؤبد ضد قيادات الاخوان، “لأنها لا تحترم الحد الأدنى للمعاير الدولية لحقوق الإنسان“.

 

*بلحاج: إخوان مصر ينوبون عن الأمة في معركة الحرية

انتقد الرجل الثاني في الجبهة الإسلامية للإنقاذ الجزائرية الشيخ علي بلحاج أحكام الإعدام الصادرة بالجملة اليوم الثلاثاء (16|6) بحق الرئيس المصري المعزول وقادة الإخوان، ووصفها بأنها سياسية”، قال بأنها “تعكس فشل العلمانيين والمستبدين في الوصول إلى الحكم عبر صناديق الاقتراع فاختاروا القوة والقضاء المسيس والاستقواء بالخارج على شعوبهم“.


وبيّن بلحاج، أن التركيز على الإخوان وتيار الإسلام السياسي يعكس التخوف من التحولات السياسية والفكرية والوعي الذي أصبح لدى العرب بشكل عام، وقال: “لأحكام الإعدام الصادرة اليوم الثلاثاء بحق الرئيس مرسي ورفاقه من قادة إخوان مصر، يؤكد مرة أخرى أن الإسلاميين هم من يدفع ضريبة معركة الحريات والانتقال الديمقراطي نيابة عن الأمة، وأن العلمانيين الذين فشلوا في المنافسة عبر صناديق الاقتراع احتموا بالقوة والقضاء المسيس واستقووا بالخارج من أجل القضاء على خصومهم السياسيين ووأد الانتقال الديمقراطي“.
واستغرب بلحاج لجوء القاضي إلى المفتي لتأكيد حكم الإعدام بحق قادة الإخوان، وقال: “لا شك أن لجوء القاضي إلى المفتي لتأكيد حكم الإعدام يؤكد ازدواجية العلمانيين وانتقائيتهم في التعامل مع أحكام الشرع، ويتناقض مع توجهاتهم المدنية، ويؤكد مرة أخرى أن العلمانيين في العالم العربي والإسلامي أشد خطرا على مصير الأمة وهويتها وشخصيتها، لأنهم أصبحوا بحكم المال والإعلام والنفوذ والاستقواء بالخارج قوة تدمير للأمة، وهم لا يستطيعون مواجهة الاسلاميين عبر صناديق الاقتراع فيلجأون إلى الانقلابات“.
وحذر بلحاج من خطورة تكرار سيناريو إعدام صدام حسين في يوم عيد الإضحى، وذلك من خلال إعدام الإخوان في يوم عيد الفطر المقبل، وقال: “الغريب في الأمر أن أحكام الإعدام الصادرة بالجملة تأتي على أبواب شهر رمضان الكريم، وهي أحكام تذكرنا بإعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين في عيد الإضحى، لكنها بالتأكيد ضريبة للحرية، ولا أعتقد أن لها أية آفاق بل المسألة مسألة وقت لتزول هذه ال؛كام بزوال مطلقيها”، على حد تعبيره.

 

*أردوغان: انقلابيو مصر داسوا القوانين بأقدامهم

قال الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، إن قرارات الإعدام (بحق محمد مرسي)، قتل للقوانين والحريات الأساسية.


وأضاف بيان صادر عن المكتب الإعلامي لرئاسة الجمهورية، اليوم الثلاثاء، أن أردوغان أشار إلى “أن قرارات الإعدام من أهم الدلائل الواضحة على أن الانقلابيين الذين قتلوا آلاف الأبرياء وألقوا بعشرات الآلاف في السجون بدون وجه حق، داسوا بأقدامهم على القوانين“.

وأكد أردوغان على أن “الرئيس المنتخب محمد مرسي أُطيح به وزُجّ في السجن ظلمًا وحُرم من كافة حقوقه الأساسية”، مطالبًا بإنهاء المرحلة “التي تضر بالسلام بشكل كبير“.

ودعا الرئيس التركي المجتمع الدولي إلى التحرك لإيقاف تنفيذ أحكام الإعدام، قائلًا: “أدعو المجتمع الدولي إلى إلغاء قرارات الإعدام المزاجية التي صدرت بتعليمات من النظام الانقلابي وبدون توفير محاكمة عادلة، وإن ما سيقوم به المجتمع الدولي هام جدًا من ناحية الوقوف بجانب الديمقراطية وحقوق الإنسان“.

وتمنى أردوغان أن “يتوفر العدل والأمن والديمقراطية في مصر، مؤكدًا على استمرار وقوف تركيا بجانب الشعب المصري الشقيق“.

وأصدرت محكمة جنايات القاهرة، في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، أحكاماً أولية، بإعدام 16 متهماً في القضية المعروفة إعلامياً بـ”التخابر الكبرى، بينهم 3 قياديين في جماعة الإخوان المسلمين، منهم خيرت الشاطر، نائب مرشد جماعة الإخوان، وذلك بعد استطلاع رأي المفتي، كما أصدرت حكمها بالسجن المؤبد (25 عاماً)على 17 متهماً في القضية نفسها، في مقدمتهم محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب، ومحمد بديع مرشد جماعة الإخوان المسلمين.

كما حكمت المحكمة ذاتها بالإعدام بحق مرسي، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”اقتحام السجون”، إلى جانب 5 آخرين حضورياً، و94 غيابياً من بينهم يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.

 

 

فشل الانقلاب ولهيب الأسعار. . الأحد 7 يونيه. . السيسي يقتل أحلام المصريين

الاسعار الشعب الاسعار الأسعارفشل الانقلاب ولهيب الأسعار. . الأحد 7 يونيه. . السيسي يقتل أحلام المصريين

 

الحصاد المصري- شبكة المرصد الإخبارية

 

* شهيد جديد تحت وطأة التعذيب: اعتقلته قوات أمن الانقلاب من منزله ببنها منذ عدة أيام

ارتقى مساء اليوم الأحد  أحد معارضي الانقلاب العسكري بمدينة بنها محافظة القليوبية المواطن: السيد حسن الرصد يبلغ من العمر 46 سنة، تحت وطأة التعذيب الوحشي بمعسكر قوات الأمن ببنها.
كان الرصد قد اعتقل منذ عدة أيام من منزله دون ابداء الأسباب وتم إيداعه بالمعسكر سالف الذكر.
يذكر أن السيد الرصد من أبناء مدينة بنها يعمل فى مستشفى الرمد ببنها لديه ابنتين و3 اولاد.

 

*فشل الانقلاب يتواصل : تسريب امتحان اللغة العربية بالثانوية

تداولت عدد من الصفحات على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” صباح اليوم صورة ضوئية لامتحان مادة اللغة العربية للثانوية العامة بعد دقائق من بدء الامتحان.

يؤدى اليوم قرابة الـ”500 ألف طالب بالثانوية العامة نظام حديث امتحان مادة اللغة العربية في 1540 لجنة امتحانات على مستوى الجمهورية، حيث بدأت اللجان في التاسعة صباحا وتنتهي في الثانية عشرة ظهراً.

وتبريرا لفشله في وقف مسلسل الغش اليومي وتسريب الامتحانات بكل المراحل التعليمية في الفترة الأخيرة، لجأ وزير التربية والتعليم في حكومة الانقلاب لشماعة “الإخوان” حيث زعم محب الرافعي وزير التربية والتعليم الانقلابي أن صفحات الغش المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي “تتبع الفكر الإخواني المتطرف”، مضيفًا أن هذه الصفحات تهاجم وزارة التربية والتعليم.

ودعا، في حواره مع أسامة كمال ببرنامج “القاهرة 360″ المذاع عبر فضائية القاهرة والناس”،أمس، الطلاب الامتناع عن التواصل مع صفحات الغش المنتشرة على مواقع التواصل بعد أن تم معرفة مصدرها، وذلك في محاولة استباقية لتسريب امتحانات الثانوية العامة التي بدأت اليوم الأحد بنظامها الحديث، فيما بدأت أمس السبت للنظام القديم.

 

*تأجيل محاكمة الرئيس محمد مرسي بهزلية التخابر لـ10 يونيو

أجلت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، اليوم الأحد، هزلية محاكمة الرئيس محمد مرسي الرئيس الشرعى للبلاد، و10 آخرين من قيادات جماعة الإخوان وحزب الحرية والعدالة، بـهزلية «التخابر مع قطر »، إلى 10 يونيو لاستكمال فض الأحراز.
صدر القرار برئاسة المستشار محمد شرين فهمي، وعضوية المستشارين أبو النصر عثمان وحسن السايس.

 

*فنادق “هيلتون” العالمية تغلق فرعاً في مصر

قال مسؤول بشركة هيلتون العالمية لإدارة الفنادق ، إن تراجع التدفقات السياحية للمنطقة خلال العام الماضي، أدى إلى اتخاذ قرار بإغلاق أحد فروعها في منطقة نوبيع بجنوب سيناء.
وأضاف المسؤول، الذي فضل عدم ذكر اسمه، أن الإدارة، قلصت عدد العمال في الفندق لأقل من 20 عاملا لتأمين المنشأة، خوفا من سرقتها” .
وتدير شركة هيلتون العالمية لإدارة الفنادق نحو 29 فندقا في مناطق مختلفة من مصر، غالبيتها في المناطق الساحلية بالبحر الأحمر شرق البلاد، وفي جنوب سيناء.
كان رئيس جمعية المستثمرين السياحيين، سامي سليمان، قد ذكر في وقت سابق أن الإشغالات في فنادق المنطقة منخفضة.
وأضاف سليمان أن الإشغالات في نوبيع طابا لا تزيد على 20% وفي بعض الفنادق تقل عن 5%؛ مما أجبر فنادق على تسريح عمالتها والاكتفاء بعمال الأمن.

 

*فيديو يثبت تورط جيش السيسي في قتل عامل بأسمنت العريش

حالة من الغليان شهدها شركتا سياك” و”جاما” للمعمار العاملتان بمصنع أسمنت العريش، بعد مقتل أحد العمال على يد قوات الجيش يوم الثلاثاء الماضي، بسبب اعتراضهم على سوء معاملتهم من قبل الإدارة المتمثلة في المهندس أحمد خليل رئيس مجلس الإدارة، وعدم وجود خدمات طبية أو سلامة مهنية، بعد حادث بتر ساق زميل لهم.

يذكر أن الجهات السيادية منعت تداول الأمر، وقيل  في تصريحات لعمال رفضوا ذكر اسمهم أن قوات الأمن هي من قتلت أحد الأعمال ولم يتم التصريح بأن القتيل سقط برصاص الجيش.

 

*داخلية كفر الشيخ تعتدي على سيدة بالضرب في منزلها لإجبارها على إخلاءه (فيديو)

تداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” مقطع فيديو لمواطنة ريفية من محافظة كفر الشيخ تدعى “شما إبراهيم يوسف جلال”؛ اتهمت فيه رئيس مباحث دسوق باقتحام منزلها والتعدي عليها وعلى ابنتها بالسب والضرب.

أوضحت السيدة أن ضابط المباحث يسعى لهدم منزلها دون وجه حق، وأنها قامت بشراء الأرض المملوكة لها بجهدهم، مؤكدةً أن ضابط المباحث قام بالتعدي عليها؛ لأنه يعلم انه ليس لها “ظهر”، خاصةً أن زوجها متوفى.

 

*في عهد الانقلاب.. الأحزاب تخلت عن السياسة إلى الرقص!

بعد تجريد الحياة السياسية وتفجير الأزمات داخل الأحزاب السياسية في مصر، وإشغال بعضها بالتسبيح بحمد السيسي لدرجة دخولها في صراعات ومنافسات من أجل الاحتفال بمرور عام على تنصيب سفاح الدم رئيسًا لمصر، وتلاعب أجهزة الأمن بقيادات الأحزاب وإلهائهم بالتنسيق المستحيل لقوائم انتخابية، يريدها النظام أن تكون مجرد ديكور، من أجل ابتزاز مزيد من الأموال من أوروبا.. تناست الأحزاب دورها السياسي في مناقشة السياسات وتقييمها ومعارضتها والتعليق عليها، وتقديم حلول للأزمات السياسية والاقتصادية والاجتماعية في البلاد المأزومة منذ انقلاب 3 يوليو المشئوم. 

إزاء ذلك كله، شهد حزب التجمع أزمة رقصات خليعة أغضبت أعضاءه وضيوفه، الذين صدموا مساء الخميس براقصات “ترسو” على مسرح الحزب، خلال احتفالية الحزب بسيد درويش، وصعدت على مسرح الحزب عدد من الفتيات ورقصن على أنغام أغان مبتذلة.

انفجرت أزمة بين قيادات حزب التجمع، بعد تنظيم اللجنة الثقافية للحزب مسابقة غنائية تحت عنوان “مسابقة سيد درويش” مساء الخميس الماضي، بحضور الشاعر سيد حجاب، وشهدت المسابقة عروضًا لأغنيات مبتذلة ورقصات فاضحة.

الغريب أن توني نبيه أمين اللجنة الثقافية وصف الرقصات بـ”العادية”، فيما رد عليه المتحدث باسم حزب التجمع نبيل زكي قائلاً: “إن الحزب له تقليده وآدابه”، مؤكدًا هو وأمين الحزب مجدي شرابية أنهما لم يعلمان شيئًا عن هذه المسابقة التي أقيمت بمقر الحزب، وأن كل القيادات لم تحضر هذه المسابقة.

فيما قال الشاعر سيد حجاب إن سوء التنظيم وعدم فرز المتقدمين للمسابقة أنتج رقصات خارجة ومبتذلة على مسرح حزب التجمع.

 

استحضار الإخوان

فيما علق توني نبيه أمين عام لجنة المعادي لحزب التجمع، ومنظم المسابقة، على اعتراض الشاعر سيد حجاب، قائلاً: “اللجنة أقرت سماع أغنية سفاح البنات ولن نتحكم في سلوك المتسابقين وطريقة رقصهم”. وأوضح توني أن ما حدث خلال العرض ليس به شيء غريب أو فاضح، مشيرًا إلى أن حزب التجمع لن “يؤخون الفن والمتسابقين”.

وفي غمرة المشهد السياسي وتغييب الأحزاب وإلهائها وتفجير الأزمات بداخلها نجد تتسارع مؤسسات كنسية وأخرى مدنية تحركها الأجهزة الأمنية، نحو اقتراح القوانين ومناقشة الميزانية خدمة لأهدافها التي لا تخطئها عين المراقب.

حيث أعلن اليوم الأب رفيق جريش، مدير المكتب الصحفي بالكنيسة الكاثوليكية أن الأمانة العامة لبيت العائلة المصرية ستجتمع يوم الثلاثاء الموافق 16 يونيو بحضور البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وممثلي الكنائس لمناقشة تقارير لجان بيت العائلة، وأن الاجتماع سيناقش تقارير اللجان الخاصة بالميزانية والتمويل ووثيقة التعليم والتنسيق مع وزارة الشباب، ونشاط لجنة تجديد الخطاب الديني.

ومن المقرر أن يحضر الاجتماع البابا تواضروس الثاني، وشيخ الانقلاب أحمد الطيب، والأنبا إبراهيم إسحق بطريرك الأقباط الكاثوليك، والدكتور القس أندريه زكى، رئيس الطائفة الإنجيلية، والأنبا يوحنا قلته من الكنيسة الكاثوليكية، وممثلون للكنائس ومقررو اللجان ببيت العائلة؛ فهنيئًا للأحزاب برقصها السياسي، والإسبريتيز، وللميزانية بابا يحميها!.

 

 

*هيرست: السيسي “صعلوك” مستقوي بالغرب

وصف الكاتب البريطاني “ديفيد هيرست” عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب، بـ”الصعلوك” الذي يسحق الديمقراطية وحقوق الإنسان بزعم محاربة الإرهاب.

وأكد، فى مقال له الأحد بصحيفة هافينغتون بوست، ” أن “الحرب الكونية على الإرهاب” تستخدم مبررا لمنح العديد من رؤساء الدول “الطغاة” رخصة لسحق تطلعات الشعوب نحو الديمقراطية.

واستشهد هيرست للتأكيد على صحة ما ذهب إليه بشهادة عضو بتنظيم القاعدة “اني مجاهد” كانت الأجهزة الأمنية اليمنية قد جندته لحسابها.

فتحول إلى مخبر بعد عودته إلى بلده الأصلي، اليمن، حينما انضم إلى تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، وعمل مجندا في الوقت ذاته في جهازي الأمن التابعين لرئيس اليمن في ذلك الوقت، علي عبد الله صالح، وهما مكتب الأمن القومي وجهاز الأمن السياسي.

وقال هيرست بالإضافة إلى ما صرح به مجاهد للقاعدة هناك “أحداث أخرى تشير بشكل لا لبس فيه إلى تواطؤ بين حكومة على عبد الله صالح وتنظيم القاعدة“.

فقبل أكثر من عام تقريبا على انطلاق عمليات تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، تمكن 23 عنصرا من عناصر القاعدة من شق نفق طوله 120 مترا تسللوا عبره من داخل سجن صنعاء ذي الحراسة المشددة إلى مسجد خارج أسوار السجن. وهو النفق الذي يؤكد الخبراء أنه ما كان يمكن أن يحفر دون علم وتواطؤ السلطات المسؤولة عن السجن.

ويؤكد الكاتب أن هذه “الحرب الكونية على الإرهاب” تستخدم مبررا “لمنح الطغاة المستبدين رخصة مفتوحة لسحق تطلعات الشعوب التي يحكمونها، نحو الديمقراطية والحرية، بحجة أن هناك غاية أسمى، ومصلحة غربية عليا في القيام بذلك“.

وأشار إلى أنه لا عجب في أن “يستمد الطغاة من هذه السياسة القدرة انتزاع قدر ضئيل من الشرعية، بل ويستغلون عضويتهم في التحالف المشارك في الحرب الكونية على الإرهاب لإضفاء مشروعية على ممارسة التعذيب، والقيام بالاعتقالات الجماعية، وبتنفيذ أحكام الإعدام، بإجراءات موجزة ومستعجلة، والتمتع بحصانة من المساءلة والحساب، وابتزاز الدول المانحة لتفيض عليهم بمزيد من الأموال”. واوضح أن الطغاة لهم مصلحة مالية فى انتشار الفوضى والفشل، و”الحرب الكونية على الإرهاب” تحقق لهم ذلك.

ويضيف هيرست “إن الطريق الذي سلكه على عبد الله صالح في اليمن هو ذاته الذي سلكه صعاليك آخرون، سواء كانوا مدعومين غربيا أم لا” واعتبر المالكي في العراق، والسيسي في مصر، وحفتر في ليبيا، ودحلان في فلسطين من بين هؤلاء الصعاليك”، مؤكدا أنه الطريق ذاته الذي سلكه بوتين في الشيشان والأسد في سوريا“.

وينتهي الكاتب فى مقاله إلى أن جميع الطغاة في المنطقة، مثلهم مثل صالح، يلعبون لعبة مزدوجة، متسائلا: إلى متى ستظل الصراعات التي يخلقها الطغاة أنفسهم تستخدم أدوات ضغط طلب المزيد من المساعدة العسكرية؟ متسائلا: إلى متى ينبغي علينا أن ننتظر قبل أن يدرك ساكن البيت الأبيض أن الاستبداد هو السبب الأول والأهم في حالة عدم الاستقرار التي تطغى على العالم العربي، وأنه ليس الحل لهذه المشكلة؟“.

 

 

*أسوشيتدبرس”: السيسي يقتل أحلام المصريين فى الحرية والديمقراطية

رغم أن السيسي يحكم مصر فعليًّا منذ عامين وبالتحديد منذ انقلابه المشئوم على مكتسبات ثورة يناير والرئيس المنتخب فى 3 يوليو ؛2013 إلا أن وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية نشرت اليوم السبت تحليلا عن الوضع السياسي في مصر، بعد عام من حكم قائد الانقلاب خلصت فيه إلى أن السيسي يقتل حلم المصريين فى الحرية والديمقراطية وخلق حالة من التمزق الاجتماعي والانسداد السياسي غير مسبوقة فى تاريخ البلاد.

فى البداية ينتقد كاتب التحليل كلمات لمقدم برنامج حواري على قناة روتانا مصرية الموالية للانقلاب، والذي قال: “إما أن نكون مع السيسي أو ضد مصر، فالسيسي، بحسب المذيع، هو مصر، والوقوف ضده خيانة.

ويرى الكاتب أنه “بعد عام على تولي الجنرال، أغلق السيسي المجال السياسي وبات يدير البلاد كعرض لرجل واحد”، بعيدا كل البعد عن صراخ الملايين المطالبة بالديمقراطية، عندما أطاحت بالرئيس المخلوع محمد حسني مبارك عام 2011.

وراح الكاتب يرصد حالة الانسداد فى كافة المجالات، مشيرا إلى امتناع نظام السيسي عن إجراء انتخابات نيابية، منذ عام 2012، فالأحزاب السياسية، بحسب الكاتب، ساكنة، ما يعني انعدام وجود سجال سياسي حقيقي، إذ يجري الاكتفاء بالقوانين التي يصدرها السيسي.

وفى مجال الأمن والحريات يضيف الكاتب، أن الشرطة والأجهزة الأمنية تعمل من دون محاسبة تقريبًا، وسط أحاديث ناشطين حقوقيين عن عودة التعذيب وسوء المعاملة والاعتقال التعسفي بما يتجاوز عهد مبارك، فضلا عن قانون صارم ضد التظاهر يجري العمل به منذ أواخر عام 2013.

وعرج الكاتب إلى انعدام حالة العدالة فى البلاد فى ظل حكم السيسي لافتا إلى أن القضاء بعد الانقلاب يساند عنف الأجهزة الأمنية على نحو لم يشاهد حتى في أيام مبارك، نظرًا لأحكام الإعدام الجماعية، فضلاً عن الآلاف الذين يرزحون في السجون، وبينهم مئات العلمانيين واليساريين.
ويطرح التحليل تساؤلا حول ما يتردد بأن السيسي يدعم إضعاف المعارضة وإسكاتها أم أنه غير قادر على فرض إرادته على مراكز القوى العديدة في الدولة المصرية، والتي يحتاج إلى دعمها، مثل القضاء والإعلام ورجال الأعمال الأثرياء والوكالات الأمنية.

وفيما يتعلق بالحرب على الإرهاب، يرى الكاتب أن إطلاق هذه “الحرب” على أيدي وكالات الأمن، يغذي الرسالة الشاملة في محطات التلفزيون بأن الوقت ليس مناسباً للمعارضة.

أما المنظمات غير الحكومية التي كان متاحا لها مساحة نسبية من العمل في ظل مبارك، فتخضع الآن، لتدقيق أمني شديد، وتوقفت عن أنشطتها المثيرة للجدل كما غادر الكثير من منظمات حقوق الإنسان الدولية البلاد.

ويسلط الكاتب الضوء على مظاهر القمع التي باتت سمة لحكم السيسي، ومن بينها رفع علامة رابعة التي ترمز إلى تأييد جماعة “الإخوان المسلمين”، منتقدا هتافات صحفيين مصريين كانوا يرافقون السيسي فى زيارته لألمانيا عندما دافع عن أحكام الإعدام الجماعية وعندنا هتفت طالبة محجبة فى وجه السيسي”أنت قاتل” مرددين “تحيا مصر“.

ويختم الكاتب تحليله، بما كتبه أحمد عبد ربه أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة في مقال، قائلا: “لقد اختفت المؤسسة التشريعية في البلاد، وتجمد النشاط السياسي ولم يتبق في المشهد سوى السيسي“.

 


*اليوم.. استكمال هزلية التخابر الثانية للرئيس “مرسي” و10 آخرين

تستكمل محكمة جنايات القاهرة، اليوم الأحد، محاكمة الرئيس محمد مرسي و10 آخرين من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين، في القضية الهزلية بزعم اتهامهم بالتخابر وتسريب وثائق ومستندات صادرة عن أجهزة الدولة السيادية إلى مؤسسة الرئاسة، وتتعلق بالأمن القومي والقوات المسلحة المصرية، وإفشائها إلى دولة قطر.

 ومن المقرر بجلسة اليوم استكمال فض الأحراز، التي أثارت سخرية كبيرة لأن أغلبها أفلام وأغانٍ ودروس.

 جاء بأمر الإحالة “قرار الاتهام” في القضية أن “مرسي” وعددا من المعتقلين قاموا باختلاس التقارير الصادرة عن جهازي المخابرات العامة والحربية، والقوات المسلحة، وقطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية، وهيئة الرقابة الإدارية، والتي من بينها مستندات غاية في السرية تضمنت بيانات حول القوات المسلحة وأماكن تمركزها، والسياسات العامة للدولة، بقصد تسليمها إلى جهاز المخابرات القطري وقناة الجزيرة الفضائية القطرية، بقصد الإضرار بمركز مصر الحربي والسياسي والدبلوماسي والاقتصادي وبمصالحها القومية.

 

 

*الشرطة المصرية تُعذب شاباً وتتسبب في بَتْر قدمه

تعرض المواطن “أحمد نصر عبيد شعبان” للتعذيب الشديد على يد قوات امن الأنقلاب، ما أصابه بحروق في وجهه، وأدى إلى بتر في ساقه اليمنى وكسر في ذراعه.
ويبلغ “أحمد” من العمر 34 عاماً، ويقيم في منطقة زاوية صقر بمركز أبوالمطامير في محافظة البحيرة، واختطفته عناصر من قوات الشرطة (يرتدون زيًا رسميًا) أثناء ذهابه إلى عمله في 6 مايو/أيار 2015، واقتادوه إلى مكان غير معلوم، حيث تم تعذيبه، ما أدى إلى بتر في قدمه اليمنى، وكسر في ذراعه، وحروق في وجهه.
وتقول أسرته إنهم لا يعرفون مكان تواجده، لكنهم فوجئوا بصورة له منشورة على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” في 9 مايو/أيار 2015 وهو داخل المستشفى الجامعي في الإسكندرية، بعد أن تم بتر قدمه وإصابته بحروق في وجهه، ثم اختطفته قوات الأمن من داخل المستشفى الجامعي إلى مكان غير معلوم.

كما أكدت أسرته أنه لم يُعرض على النيابة العامة، ولم يتم التحقيق معه حتى الآن.

 

 

*السيسي وعامٌ من تعطيل الديمقراطية: مراوغة متواصلة بلا برلمان

الانتخابات قبل نهاية العام”؛ وعْدٌ جديد قطعه قائد الانقلاب ، عبدالفتاح السيسي، على نفسه، بإجراء انتخابات مجلس النواب قبل نهاية 2015.

ويأتي هذا الوعد ضمن سلسلة وعود قطعها الرجل، بشأن إتمام آخر خطوة في خارطة الطريق وهي الانتخابات البرلمانية، والتي وضعها هو وقيادات جبهة الإنقاذ، عقب الانقلاب على الرئيس  محمد مرسي.

ولكن، مع تتبع توجهات السيسي وحكومة إبراهيم محلب، يبدو أن النظام الحالي غير جاد في إجراء انتخابات مجلس النواب في وقت قريب.

ويأتي وعد الرجل الأخير، خلال لقائه رؤساء الأحزاب السياسية، قبل أسبوعين تقريباً، قبيل زيارته إلى ألمانيا، حتى إنه لم يحدد بشكل قاطع موعداً لإجراء الانتخابات.

لكن، تبقى الضغوط الخارجية على  الانقلاب ، على خلفية ضرورة إتمام خطوات خارطة الطريق كافة، قبل تحديد بعض الدول الموقف من النظام الحالي.

وواجه السيسي جفاء دولياً ومواقف غير مرحبة بالانقلاب، بيد أن الدول الأجنبية ربطت اتخاذ موقف إيجابي من الرجل بتنفيذ بنود خارطة الطريق، كما أن أطرافاً دولية اشترطت وجود برلمان يعبر عن الشعب المصري، لكي يتم إتمام الاتفاقيات المبرمة بين الرئيس الحالي والدول الأجنبية.

 وبدا وجود تضارب في تصريحات الحكومة ووزرائها والسيسي، فتارة يجري الحديث عن أن الانتخابات ستجرى قبل المؤتمر الاقتصادي الذي كان في مارس/آذار الماضي، وتارة أخرى ستجرى المرحلة الأولى فقط قبل المؤتمر على أن تستكمل الانتخابات بعده، ثم قيل إن الانتخابات ستجرى قبل شهر رمضان، وقبل التعهد الأخير للسيسي بأنها ستتم قبل نهاية العام، كان له تصريح أنها ستتم بعد شهر رمضان مباشرة.

وبسلسلة الوعود التي أطلقها السيسي ومحلب بشأن الانتخابات البرلمانية ثم مخالفتها، بدأ يظهر لدى أحزاب سياسية تشكك كبير في وجود رؤية أو رغبة في إتمام الانتخابات في وقت قريب.

وانعكس عدم تحديد موعد للانتخابات، خاصة مع حكم المحكمة الدستورية بعدم دستورية قانون تقسيم الدوائر، ارتباكاً كبيراً داخل الأحزاب السياسية.

وعقدت جلسات حوار مجتمعي برعاية الحكومة المصرية لتعديل قانون تقسيم الدوائر خلال شهر إبريل/نيسان الماضي، وسط خلافات كبيرة بين ممثلي لجنة تعديل القانون والأحزاب السياسية، على طبيعة التعديلات.

ووجهت اتهامات للحكومة بعقد جلسات الحوار المجتمعي، من دون وجود رغبة في تحقيق مطالب القوى السياسية في تعديلات القانون، خاصة مع دعوة أحزاب مجهولة.

وقال المتحدث باسم التيار الشعبي، السفير معصوم مرزوق، إن النظام الحالي والحكومة غير جادين في إتمام الانتخابات خلال فترة قريبة، مشيراً إلى أنه ليس هناك استعداد أو مؤشر لإجرائها.

وأضاف مرزوق لـموقع “العربي الجديد”، أن الأزمة هي في تشكك الأحزاب في إتمام الانتخابات، عقب وعود كثيرة أطلقها السيسي ومحلب، وهو أمر ليس غريباً، في ضوء دعوات بعض القوى السياسية لتأجيل الانتخابات أكبر فترة ممكنة، لتمكين السيسي من تنفيذ سياساته بشكل أسرع.

وتابع: “إن هناك أزمة كبيرة حال إتمام العملية الانتخابية، تتمثل في ضرورة مراجعة مجلس النواب لكل القوانين والاتفاقيات التي أصدرها ووقعها الرئيس خلال الفترة الماضية“.

واستغرب القيادي بالتيار الشعبي، من عدم إتمام الخطوة الأخيرة من خارطة الطريق، وهو ما يعكس وجود أزمة داخل النظام الحالي، فضلاً عن أنه يخلق نوعاً من الفجوة مع الأحزاب السياسية، وله انعكاس سلبي على الشعب المصري.

وخرجت دعوات لتأجيل انتخابات مجلس النواب إلى عامين وبعض الأحيان إلى أربعة أعوام، ولعل أبرز من يتحدث عن فكرة التأجيل نائب رئيس المحكمة الدستورية تهاني الجبالي، والتي تعد من المقربين من نظام الحكم الحالي.

 بيد أن الأحزاب السياسية رفضت فكرة تأجيل الانتخابات، وعلى رأسها الأحزاب المشكلة من فلول نظام مبارك وتحالف رئيس حزب الحركة الوطنية، أحمد شفيق.

ويبدو أن النظام الحالي يتخوف من فلول مبارك وسيطرتهم على مجلس النواب المقبل، بما لديه من سلطات وصلاحيات واسعة من حيت تشكيل الحكومة ومراجعة قراراته والقوانين، وبالتالي يعمل رجال مبارك ضد السيسي.

ويحاول السيسي التغلب على سيطرة الفلول بقيادة شفيق على مجلس النواب، أو أن تأتي الانتخابات بأغلبية ليست داعمة ومؤيدة له، ولذلك لا يكلّ ولا يملّ من مطالبة القوى والأحزاب السياسية بتشكيل قائمة موحدة لخوض الانتخابات.

ويسعى شفيق إلى العودة مرة أخرى إلى مصر، والتمتع بدور على الساحة السياسية، خاصة مع موقفه المحرض على مرسي.

ويقول خبير في مركز الأهرام للدراسات السياسية، إن السيسي لديه تخوف كبير من تكرار سيناريو مرسي معه، والذي قاده فلول نظام مبارك.

ويضيف الخبير، والذي طلب عدم ذكر اسمه، لـ”العربي الجديد”، إن النظام الحالي على الرغم من تشكله على أنقاض نظام مبارك، إلا أن رموز المخلوع لا يعتبرون السيسي ضمن النظام السابق.

 

 

*لهيب الأسعار يزيد الصائمين عطشًا في رمضان

زبائن: أسعار الياميش نار.. وباعة: بسبب وقف اﻻستيراد

موجة جديدة من ارتفاع اﻷسعار شهدتها أسواق بيع المواد الغذائية قبل أيام من دخول شهر رمضان المبارك، إثر قيام بعض تجار الجملة برفع أسعار التوريد للمحال التجزئة، نتيجة لنقص المعروض من المنتج داخل الأسواق نتيجة لعدم توافر الدولار خلال الفترة الماضية.

وكانت أبز السلع الغذائية التى شهدت ارتفاعا ملحوظًا في أسعار البيع للمستهلك هي السمن والزيت والأرز، بزيادة تراوحت بين جنيه إلى 3 جنيهات.

وأرجع مسؤولو الغرف التجارية، ارتفاع الأسعار نتيجة لزيادة الطلب على المنتجات، ونقص المعروض من المنتج بسبب توقف الاستيراد نتيجة لفشل البنك المركزى في توفير الاعتمادات المالية، وحالة الاحتكار المسيطرة على السوق من بعض المستوردين الذي يتحكم في الأسعار كيفما يشاؤون.

قال أحمد حسني بقال بأرض اللواء بالجيزة: ارتفاع بعض أسعار السلع الموجودة في السوق مثل الزيت الذي وصل لمعدلات خيالية لم يكن أحد يتوقع أن الزيت يصل إلي 13 جنيها لزيت العباد بارتفاع قدره جنهان، وزيت الذرة الذي وصل لنحو 15جنيها مقارنة ب11جنيهًا الشهر قبل الماضي.

وتابع: ”حسني لـ”مصر العربية” السمن أيضا هي الأخرى تشهد زيادة خلال الشهر الجاري ليسجل الكيلو نحو 12.5 جنيه مقارنة بـ 10 جنيهات الشهر الماضي بارتفاع قدره 2.5 جنيها، موضحًا أن العبوة فئة الـ 2كيلو وصلت لـ 25 جنيهًا مقارنة بـ 20 جنيهًا الشهر الماضي بارتفاع قدره 5جنيهات.

وأردف أن أسعار الزيت وواصلت الارتفاع بالسوق المحلي، خلال الشهر الجاري، لتسجل الكرتونة الواحد نحو 116 جنيهًا مقابل 110 الشهر الماضي، لتسجل العبوة الواحدة حوالي10 جنيهات لزيت العباد و15 جنيهًا لذرة .

وأكد أن كل هذه الأسعار سواء كانت لزيوت والسمن، فهي تسير على جميع الأنواع المشهورة، مثل زيت كريستال وعافية وغيرها، والسمنة أيضًا كروابي وكريستال وجنه وغيرها، مؤكدًا أن السوق يعاني في الفترة الحالية من حالة ركود غير مسبوق له.

وأوضح أن أسعار الأرز شهد هي الأخرى ارتفاعً في الأسعار ليسجل الكيلو 4 جنيهات لنمرة (1) بدًلا من 3.5 جنيه بارتفع قدره 50 قرشًا، وفي حين سجل الأرز رقم 2(3.00جنيها.

وأشار إلى أن التجار والمستوردين رفعوا الأسعار خلال الفترة الحالية بسبب قدوم شهر رمضان وحالة الطلب التى تزداد في أول الشهر، مؤكدًا أن الزيادة ليست نابعة من قبل تاجر التجزئة ولكنها تأتى من قبل الموردين والمواطن دائمًا وأبدًا يتهمون تاجر التجزئة لكونة آخر حلقة بأنه هو من يقف وراء الزيادة.

وبدوره، قال يحيى كاسب، رئيس شعبة البقالة بغرفة الجيزة التجارية: إن السوق يشهد ارتفاعًا فى أسعار الزيت بنسبة تصل لـ20%، بالرغم من حالة الركود التى يشهدها السوق ، موضحًا أن عدم توافر الزيت التموينى أدى إلى إقبال المستهلكين على السوق الحر، ما يؤدى إلى استمرار الارتفاع مع اقتراب شهر رمضان.

وأضاف: أن نقص المقررات أحدث نوعًا من العجز بالسوق الحر ، حيث قام البقالون باللجوء للسوق الحر لتعويض النقص الموجود من قبل شركات الجملة مشيًرا إلى أن الاتجاه أحدث نوعًا من زيادة الطلب ونقص المعروض .

وأوضح أن زيادة الطلب أدى لنقص المعروض من السوق ، مشيرًا إلى أن البطاقات التموينية هى السبب الرئيسي وراء اشتعال أسعار الزيت بالسوق المحلي.

وبدوره أرجع عمرو عصفور نائب شعبة المواد الغذائية، الارتفاع في الأسعار بسبب نقص المعروض في السوق خاصة بعد التوقف الجزئي في الكميات المستوردة من الخارجة خاصة بعد تحديد البنك المركزى سقفا لإيداع الدولار بنحو 50 ألف دولار شهري بواقع 10 آلاف دولار يومي.

وفرض البنك المركزي إجراءات احترازية للقضاء على التلاعب بالسوق السوداء للعملة، مثل قرار منع إيداعات أكثر من 50 ألف دولار في الشهر و10 آلاف دولار في اليوم في البنوك بشكل عام، في إطار مساعيه لكبح جماح الدولار.

وتابع عصفور: ”القرار أدى لحدوث حالة من نقص المعروض بالسوق خاصة بعد قيام بقالو التموين بسحب جميع كميات الزيت من السوق لاستخدامها في استبدال فرق نقاط الخبز التي أعلنت عنها الوزارة مقابل توفير استهلاك الخبز .

 

 

*الاستئناف ترفض رد قاضي قضية “أجناد مصر

رفضت الدائرة 29 بمحكمة استئناف القاهرة، المنعقدة بدار القضاء العالي، طلب الرد المقدم من دفاع المتهمين لهيئة المحكمة المكلفة بمحاكمة المتهمين في قضية “أجناد مصر“.

 وكانت المحكمة برئاسة المستشار معتز خفاجي، قررت في جلستها الماضية وقف سير الدعوى لحين الفصل في طلب الرد المقدم من المتهم “بلال . إ . ص“.

 ويحاكم المتهمين على خلفية ارتكابهم لعدة جرائم منسوبة إليهم، تسببهم في مقتل ٣ ضباط و٣ أفراد من الشرطة والشروع في قتل أكثر من ١٠٠ ضباط آخرين من قوة وزارة الداخلية، علاوة على استهداف المنشآت الشرطية والكمائن الأمنية وتخريب الممتلكات العامة وحيازة المفرقعات.

 وأسندت النيابة للمتهمين تهم تأسيس وإدارة وزعامة جماعة أٌسست على خلاف القانون الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعى وإنشاء جماعة “أجناد مصر”، التى تدعو إلى تكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه وتغيير نظام الحكم بالقوة و الاعتداء على أفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة واستباحة دماء المسيحيين ودور عبادتهم واستحلال أموالهم وممتلكاتهم واستهداف المنشآت العامة؛ للإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر.

 وجاء بأمر الإحالة أن المتهمين بيتوا النية وعقدوا العزم عمدًا مع سبق الإصرار والترصد على قتل قوات الشرطة القائمة على تنظيم الحالة المرورية، بميدان الحصري بمدينة السادس من أكتوبر، عن طريق عبوتين ناسفتين.

 ووجهت النيابة للمتهم الرابع تهمة الشروع فى قتل مصطفى عرفة عفيفى، رقيب شرطة بوحدة مباحث قسم شرطة الشيخ زايد، عمداً مع سبق الإصرار و الترصد، بأن بيت النية و عقد العزم على قتله وتنفيذًا لمخططه أعد لذلك الغرض سلاحًا ناريًا «مسدس»، و تربص له بالمكان الذى أيقن مروره فيه، وما أن ظفر به حتى أطلق صوبه وابلاً من الأعيرة النارية قاصدًا من ذلك إزهاق روحه إلا أن أثر الجريمة قد خاب لسبب لا دخل لإرادته فيه، وهو عدم إحكامه التصويب وقد ارتكبت تلك الجريمة تنفيذًا لغرض إرهابي

 

 

*فايننشيال تايمز”: العاصمة الإدارية الجديدة مجرد “حيلة دعائية

خلص تقرير لصحيفة فايننشيال تايمز البريطانية إلى أن العاصمة الإدارية الجديدة مجرد “حيلة دعائية” أو بمعنى أدق “سراب” تحوطه مجموعة من التحديات تحول دون تنفيذه على أرض الواقع.

ونقلت الصحيفة عن بعض الساخرين قولهم: إن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة برمته هو مجرد “حيلة دعائية” تهدف إلى نشر حالة من التفاؤل العام حيال نظام قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

وتشكك الصحيفة، فى تقرير لها اليوم السبت تحت عنوان “العاصمة الإدارية الجديد لمصر: حقيقية أم سراب؟!” فى جدوى المشروع برمته ونقلت عن البعض الآخر قولهم إن هذا المشروع، على أحسن تقدير، سوف ينتهي ببناء مجموعة منالكومباوندات” السكنية للأثرياء الذين بمقدورهم تحمل تكاليف الإقامة خارج القاهرة والسفر إليها بسيارات رباعية الدفع.

وتتفق الصحيفة مع هذه الآراء حيث يقول التقرير «بالفعل، فإنه وبالرغم من الضجيج السياسي والإعلام الذي صاحب العاصمة الجديدة، لم يتم الكشف عن أية تفاصيل حول الآلية التي سيتم بها تأسيس مثل هذا المشروع العملاق”.

واستند التقرير فى تأكيده على صحة ما ذهب إليه بأن المشروع مجرد “حيلة دعائية” إلى تصريحات السيسي نفسه والتى زادت من حالة الالتباس حول مشروع العاصمة الجديد والتي قال فيها إن العاصمة لن تضع أية أعباء على كاهل الموازنة الحكومية، علما بأن الحكومة المصرية سوف تمتلك حصة نسبتها 24% في المشروع، بحسب وزير الإسكان.

وينقل التقرير تحذيرات خبراء أكدوا فيها أن مصر لم تنجح في السابق في تنفيذ مشروعات مماثلة وكانت النتائج مخيبة للآمال. فسلسلة المدن التي بنيت في الصحراء على مدار الـ 40 عام الماضي قد فشلت في تخفيف الضغوط السكانية التي تتعرض لها القاهرة أو حتى في جذب مواطنين للإقامة بها، ولذلك لأسباب عدة من بينها تواضع مستوى وسائل النقل وندرة الوظائف والشبكات الاجتماعية التي تعين الفقراء على العيش.

ويعرض التقرير رأي ديفيد سيمز مؤلف كتاب “أحلام الصحراء في مصر: تنمية أم كارثة؟” وهو أيضا خبير في مجال الاقتصاد والتخطيط العمراني والذي درس لفترة طويلة المناطق غير الرسمية وديناميكيات الإسكان في مصر، والذي يرى أن مدينة أخرى في الصحراء ليست هي الحل للمشكلات التي تموج بها القاهرة.

من جانبه، يشير خالد فهمي المؤرخ والأستاذ بالجامعة الأمريكية في القاهرة إلى أنه يتعين على كل الأنظمة أن تفكر كثيرا قبل أن تقدم على تنفيذ المشروعات الكبرى، متسائلا: ألا ينبغي أن تحتل مسألة إصلاح القاهرة قائمة أولوياتنا الوطنية؟ ليجيب على سؤاله “في تقديري أن الإجابة المفترضة ( من صانعي السياسات) هي أنها غير قابلة للإصلاح، وهذا موقف سياسي”.

يشار إلى أن سلطات الانقلاب أعلنت خلال المؤتمر الاقتصادي منتصف مارس الماضي عن مشروع بناء عاصمة جديدة في منطقة تبعد 45 كيلومترا عن العاصمة المصرية الحالية. تبلغ مساحتها 700 كيلومتر مربع . وسوف تحتوي المدينة الجديدة وفقا لتصريحات حكومة الانقلاب على “أكبر حديقة في العالم” و 25 منطقة سكنية ومطار دولي جديد ومتنزه يزيد حجمه عن ديزني لاند بمقدار 4 مرات. هذا وقد وضعت شركة ” سكيدمور، أوينجز أند ميريل” التصميم الخاص بالمشروع الذي سيستغرق إنشاؤه 40 عاما، وسيحوي زهاء 5 مليون نسمة علاوة على خلق 1.7 مليون فرصة عمل جديدة وفقا لمزاعم الحكومة.

ويقوم المشروع على شراكة بين الحكومة المصرية وشركة ” كابيتال سيتي بارتنرز” الخليجية العقارية الخاصة التي يمولها محمد العبار رئيس مجموعةإعمار العقارية” الإماراتية.