الأربعاء , 25 يناير 2017
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : لندن

أرشيف الوسم : لندن

الإشتراك في الخلاصات

جلسات غسيل دماغ معارضي السيسي في السجون.. الجمعة 17 يونيه.. أمن الانقلاب يعتدي على المعتقلين ويمنع عنهم الزيارة وطعام الإفطار

أمن الانقلاب يعتدي على المعتقلين ويمنع عنهم الزيارة وطعام الإفطار

أمن الانقلاب يعتدي على المعتقلين ويمنع عنهم الزيارة وطعام الإفطار

جلسات غسيل دماغ معارضي السيسي في السجون.. الجمعة 17 يونيه.. أمن الانقلاب يعتدي على المعتقلين ويمنع عنهم الزيارة وطعام الإفطار

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*أمن الانقلاب يعتدي عل معتقلي مركز فاقوس ويمنع عنهم الزيارة وطعام الإفطار

قامت قوات أمن الإنقلاب العسكري بمركز شرطة فاقوس، بالاعتداء الوحشي على المعتقلين، ومنع الزيارة عنهم ومنع ودخول طعام الإفطار لهم اليوم الجمعة.

وكشفت رابطة أسرة المعتقلين بمركز فاقوس، أن النقيب عماد صلاح، والنقيب أحمد عرفة، والملازم أول ياسر، تحت إشراف المقدم أشرف الصعيدي القائم بأعمال مامور مركز الشرطة، والرائدمحمود بسيوني نائب المأمور، قاموا بالاعتداء الوحشي اليوم الجمعة علي المعتقلين بمركز شرطة فاقوس، ومنعوا عنهم الزيارة ودخول طعام الإفطار.، ما يعد انتهاك صارخ لكافة الأعراف والقوانين وحقوق الإنسان.
وتحمل رابطة أسر المعتقلين بفاقوس سلطات الإنقلاب العسكري، متمثلة في مأمور مركز شرطة فاقوس، ونائبه ومدير أمن الشرقية، ووزير داخلية الإنقلاب المسئولية الكاملة علي صحة وسلامة زويهم.
وناشدت الرابطة كافة منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان المحلية والدولية التدخل العاجل لرفع الظلم الواقع علي زويهم المعتقلين، وتوثيق تلك الجرائم بحقهم والتي لا تسقط بالتقادم.
جدير بالذكر أن عدد المعتقلين علي خلفية رفضهم الانقلاب العسكري بفاقوس 121 معتقلا، بينهم 21 معتقلا بسجن مركز الشرطة، في ظروف احتجاز غير ادمية.

 

 

*معتقلو الابعادية: الضابط ” حاتم رياض” يتعمد قمع المعتقلين والتضييق عليهم

أصدر معتقلو سجن الابعادية بيانا استنكروا فيه قيام الضابط “حاتم رياض بمفرده بالتعدي على المعتقلين وتعمد التضييق عليهم ورفض إدخال زيارات الاهالى ومنع دخول الادوية والعلاجات المصرح بها والاطعمة للمعتقلين في شهر رمضان .

وأكد المعتقلين في بيانهم أن ضباط مباحث السجن على علم بكل ما يأتي به الأهالى في الزيارات ومعلن قائمة المحذورات والمتاح دخوله للمعتقلين ليفاجئ الأهالى والمعتقلين في معاملة سيئة مع الاهل بوقف إدخال الاطعمة ومنع الادوية المصرح بها من الاطباء والتي تمثل أهمية كبيرة لمرضي المصابين بامراض مزمنه تحتاج إلى علاج دوري .

وأكد المعتقلين أنهم لن يصمتوا تجاه هذه الانتهاكات وهذه الاجراءات القمعية من الضابط ” حاتم رياض” من قوة بلوكامين السجن .

مشددين على انهم وذويهم ملتزمين بما اخطروا به من قوائم المستلزمات الشخصية والاطعمة المحظور دخولها والمسموح به .

وكشف المعتقلين ان هذا التضييق يأتي في وقت وخلال شهر رمضان الكريم وترد الزيارات ولا يجد المعتقلين طعاما للإفطار في الوقت الذي يقدم فيه السجن طعام لا يصلح لأدميين وغير كامل الطهي ، وكافيتريا السجن مغلقة لفساد مالي ولا يوجد بها بضائع أو أطعمة .

وحمل المعتقلين السياسيين مسئولية تدهور صحة عشرات المرضي بسبب منع دخول ادويتهم وعلاجاتهم الخاصة بامراض مزمنة وخطيرة .

وطالب المعتقلين بسرعة تدخل منظمات المجتمع المدني ومراكز حقوق الإنسان المحلية والدولية بسرعة تصعيد الامر وفضح انتهاكات الضابط حاتم رياض وما يقوم به بحق المعتقلين .

 

 

*إخفاء مهندس لليوم السادس بعد اختطافه من منزله بالعبور

لليوم السادس على التوالي تخفى سلطات الانقلاب أشرف فتحي الحسيني أحمد 47 عاما ، مدير عام الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بشركة جنوب الوادى القابضة للبترول منذ اختطافه من منزله بمدينة العبور يوم 12 يونيو الجارى دون الكشف عن أسباب اعتقاله وإخفائه القسرى .

وقالت أسرة المختطف إن قوات أمن الانقلاب اقتحمت منزلهم بمدينة العبور فجر الأحد وتم اعتقاله دون ذكر الأسباب ليتم اخفاؤه قسريا حتى اليوم مما يخشى معه على سلامته .

وأكدت أسرة المختطف أنهم تقدموا بالعديد من الشكاوى والتلغرافات للجهات الأمنية ونائب عام الانقلاب دون أن يتم التعاطى معها أو الرد عليهم وهو ما يزيد من مخاوفهم عليه فى ظل أنباء عن تعرضه لعمليات تعذيب ممنهج للاعتراف بتهم لا صلة له بها.

وحملت أسرة المختطف وزير الداخلية بحكومة الانقلاب المسئولية عن سلامته مناشدين منظمات المجتمع المدنى وحقوق الإنسان توثيق الجريمة ، والتدخل للكشف عن مكان احتجازه القسرى ورفع الظلم الواقع عليه .

 

 

*الشيخ محمد جبريل يؤم المصلين في لندن بعد منعه بمصر

 تداول نشطاء علي مواقع التواصل الاجتماعي ، فيديو للشيخ محمد جبريل ، خلال إمامته للمصلين في صلاة التروايح بالمسجد المركزي في العاصمة البريطانية لندن.
يأتي هذا بعد تعرض الشيخ “جبريل” للملاحقة والمنع من الإمامة والخطابة من جانب نظام الانقلاب في مصر ، بعد دعائه علي الظالمين ليلية 27 رمضان الماضي خلال إمامته للمصلين في مسجد عمرو بن العاص بالقاهرة.

وشهدت فترة ما بعد الانقلاب استبعاد العديد من رموز القراء وعلماء الدين ، أبرزهم : الشيخ أحمد المعصراوي والشيخ محمد جبريل والشيخ حاتم فريد وغيرهم .

 

 

*على لسان والدته.. هذا ما حدث مع حفيد خيرت الشاطر

كشفت مريم خيرت الشاطر نجلة المهندس خيرت الشاطر المرشح الرئاسي السابق لانتخابات رئاسة الجمهورية ونائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، عن أن ابنها لا ينتهي من سحوره حتى ويبدأ في التقرب لله تعالى والدعاء إليه بأن يفك أسر المأسورين من المعتقلين في سجون الانقلاب.
وقالت نجلة الشاطر -خلال تدوينة لها على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك” اليوم الجمعة-: “أدخل على ولدي قبيل الفجر لأتأكد من أنه أنهى سحوره وشرب الماء فأجده واقفا يرفع يديه إلى السماء مخاطبا رباه في صلاه الوتر ويسأله يا رب فك أسر بابا وجدو وخالو سعد وعمو مصطفى
يا رب خلي بابا يبقى عنده أكل حلو يفطر ويتسحر عليه
يا رب بابا يبقى عنده مايه
يا رب يبقى عنده هوا ومش حران
يا رب موت اللي حبس بابا
اللهم استجب لطفلي وتقبل منه
اللهم لا تخيب ظنه ورجاءه
ويقبع المهندس خيرت الشاطر في سجون الانقلاب مع عشرات الآلاف من إخوانه الذين رفضوا الانقلاب العسكري، وأدى لخراب البلاد وانهيار اقتصادها، فضلا عن استشهاد الآلاف في مجزرتي فض رابعة والنهضة، وسط صمت المنظمات الحقوقية وقضاء الانقلاب الذي تواطأ مع قائد الانقلاب وشرطته في تنفيذ هذه الجرائم.

 

 

 

*غدا السبت.. جنايات القاهرة الانقلابية تصدر الحكم فى هزلية التخابر مع قطر

تصدر محكمة جنايات القاهرة الانقلابية، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، غدا السبت، حكمها على الرئيس محمد مرسى و10 آخرين فى هزلية التخابر مع قطر.
كانت المحكمة الانقلابية قررت في الجلسة الماضية إحالة 6 معتقلين على ذمة القضية إلى مفتى الانقلاب، لإبداء الرأى الشرعى فى إعدامهم، بزعم الحصول على التقارير والوثائق الصادرة من أجهزة المخابرات العامة والحربية والقوات المسلحة وتسليمها إلى قطر.

 

 

*بحجة الأمن القومي: السيسي يمنح الجيش أراضي على جوانب الطرق

بعد قرار زعيم عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي بإنشاء “الشبكة القومية للطرق”، بمجموع أطوال تصل إلى أكثر من 3 آلاف كيلومتر، يظهر قرار آخر بتخصيص الأراضي الصحراوية بعمق كيلومترين على جانبي 21 طريقا جديدا يتم إنشاؤها وإصلاحها حاليا، لصالح وزارة دفاع الانقلاب على أن تعتبر هذه المناطق مناطق استراتيجية ذات أهمية عسكرية لا يجوز تملكها لأحد غير الجيش، ما يعني امتلاكه أراضي بلا ثمن، وفق محللين ومراقبين.

ويأتي هذا القرار بينما يشهد تنفيذ مشروع الطرق تأخرا، حيث كان السيسي قد وعد بافتتاحه في أغسطس من العام الماضي.

شماعة الأمن القومي

وعلق مدير إدارة القانون الدولي والمعاهدات الدولية الأسبق، السفير إبراهيم يسري، على قرار التخصيص بالقول: “القوات المسلحة برئاسة السيسي استحوذت على كل ما يمكن الاستحواذ عليه، ومن ثم يعاد بيع تلك الأراضي للمواطنين في صورة مشروعات ومنافع ومنشآت، وهو ما يبرر إصرار النظام على إنجاز الشبكة القومية للطرق“.

وبينما أشار يسري إلى أن نظام السيسي “ترك حقول الغاز لإسرائيل وقبرص، وترك مياه النيل لإثيوبيا، وتنازل عن جزر مصرية للسعودية”، تساءل: “لماذا لا يخصص أراضي للجيش لدفع معاشات ومكافآت للجيش والشرطة والقضاء؟”، مضيفا: “لكن عند الحديث عن الشعب يخاطبه: أجيبلكم منين“.

وأكد السفير يسري أن “الجيش بعد حرب 1973 انتقل إلى مرحلة الاستثمار والجهد الاقتصادي؛ لتحقيق مكاسب بعيدا عن رقابة الدولة، من خلال قرارات فوق الدستور والقانون”، واصفا كل ما يروج له النظام من أن الهدف من التخصيص هو حماية الطرق، ولاعتبارات أمنية، بأنها “أسباب واهية، تحت شماعة اعتبارات الأمن القومي“.

دولة داخل دولة

من جهته، توقع المحلل السياسي، سيد أمين، أن تدر الأراضي على جانبي الطريق الإقليمي مبالغ طائلة للجيش، لا يمكن توقعها، ولا ينازعه عليها أحد، ومن حقه استثمارها كما يشاء، وتحويلها إلى أحد أكبر مصادر للدخل له في السنوات القادمة، تجعله دولة داخل دولة.

وقال: “النظام حوّل القوات المسلحة إلى شركة استثمارية، ويبدو أنه أصبح توجها عاما للتوسع في تحقيق مكاسب اقتصادية، فبالأمس فقط تم تخصيص أرض بمساحة مليون وربع مليون متر مربع بجهة العين السخنة بمحافظة السويس لصالح القوات المسلحة“.

وحذر أمين من أن تتحول القوات المسلحة إلى واحد من أكبر الإقطاعيين في مصر، في ظل استمرار سياسة التخصيص لكل أرض فضاء في مصر، قائلا: “هذا يحرف القوات المسلحة عن مسارها الطبيعي“.
ورأى أمين أن “هذه القرارات ليست حماية للأراضي، بقدر ما هي للتحكم في ثروات الشعب”، معتبرا أنه لو كان حريصا عليها لجعلها مسؤولية الحكومة.

 

 

*عائلة “ريجيني” تبدأ تحركاتها الدولية ضد الانقلاب

أعربت فيدريكا موجريني – نائب رئيس الإتحاد الأوروبي المنسقة العليا للشئون الخارجية بالإتحاد – عن دعمها لكافة جهود الحكومة الإيطالية لكشف حقيقة مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني، في القاهرة يناير الماضي.

وأضافت موجريني – خلال لقائها أول أمس مع والدي ريجيني – أن الحادث شكل صدمة للاتحاد الأوروبي، وأنها ناقشت القضية مع وزير خارجية الانقلاب، سامح شكري، كما يبحثها المسؤولين الأوروبيين مع نظرائهم المصريين، معربة عن تعازي الاتحاد الأوروبي ودعمه لعائلة ريجيني.

ويعتبر لقاء باولا وكلاوديو ريجيني والدي جوليو ريجيني مع فيدريكا موجريني، أول تحرك من عائلة الباحث الإيطالي في اتجاه تصعيد الحادث أوروبيا بعد 4 أشهر من التحقيقات المشتركة بين السلطات الانقلاب والسلطات الإيطالية التي لم تسفر عن نتيجة حتى الآن.

 

 

*سيف الدولة: هل تخطت علاقات السيسي مع إسرائيل مرحلة الدفء للفعل الفاضح؟

هاجم عصمت سيف الدولة الباحث في الشأن السياسي، تودد عبد الفتاح السيسي، لدولة الكيان الصهيوني، عبر تغريدة نشرها على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك“.

حيث تساءل “سيف الدولة”: “هل تخطت علاقات #السيسى مع اسرائيل، مرحلة الدفء الى مرحلة الفعل الفاضح فى الطريق العام، وأصبح الحفاظ على الأمن القومى لإسرائيل من أهداف السياسة الخارجية المصرية”؟

أضاف “سيف الدولة”: “مشاركة #حازم_خيرت السفير المصرى فى اسرائيل فى #مؤتمر_هرتسيليا الصهيونى السنوى السادس عشر الذى يناقش تحديات الأمن القومى لاسرائيل والمخاطر الأمنية المحدقة بها(ملاحظة ـ سميت المدينة #هرتسيليا نسبة الى تيودور هرتزل مؤسس الحركة الصهيونية).

 

 

*السيسي يدمر صناعة الحديد والصلب

في الوقت الذي فعل فيه الرئيس محمد مرسي خطط تطوير الصناعات الثقيلة في مصر، كمصانع الحديد والصلب والسيارات وغيرهما من المصانع الكبرى في مصر، لرؤيته الاقتصادية الإستراتيجية في توفير العملات الصعبة وبناء صناعة وطنية والحفاظ على ثروة مصر البشرية.. اتخذ قائد الانقلاب مسارا معاكسا في تدمير بنى الوطن وقلاعه الصناعية، بسياسات وقرارات هوجاء بلا دراسة اقتصادية، بهدف تسليم كافة المصانع والأنشطة لبزنس العسكر الذي يعمل بعيدا عن أي رقابة أو محاسبة.

أمس الخميس، سادت حالة من الغضب بين العاملين بمصانع “الحديد والصلبو”الكوك” بحلوان، بعد تطبيق قرار وزارة المالية فرض 10% ضريبة على الفحم، وهدد العمال بوقف بطاريات الكوك وأفران الحديد والصلب، والإضراب حتى تراجع الوزارة عن قرارها.

وقال أحمد الضبع، عضو اللجنة النقابية بشركة الحديد والصلب: إن القرار غير صائب، مشيرا إلى أن فحم الكوك يأتي من الخارج خام غير كامل التصنيع، ويصنع في مصر، ولأنه لا يأتي في هيئته الكاملة، نص القانون رقم 11 لسنة 1991 على الإعفاء الكامل له.. مضيفا، في تصريحات صحفية، أن القرار سيؤثر بالسلب على 11 ألف عامل بالحديد والصلب والنصر لصناعة الكوك، يتقاضون أجور شهرية حوالى 40 مليون جنيه.

مشيرا إلى أن هيئة مكتب نقابتي “الحديد والصلب” و”الكوك” أرسلت استغاثات لرئيس الوزراء ووزير المالية ووزارتي قطاع الأعمال العام والقوى العاملة، للمطالبة بإعفاء الشركتين من الضريبة المفروضة على الفحم.

وكانت شركة “الكوك” ورد إليها من استراليا الثلاثاء الماضي، شحنة فحم حجرى خام بقيمة 70 مليون جنيه، وطلب منها دفع 10% ضريبة بواقع 7 ملايين جنيه، للإفراج عنها من ميناء الإسكندرية، وذلك بدلاً من إعفائها ضريبياً، وفقاً لنص المادة الثانية بالقانون رقم 11 لسنة 1991.

وحسب العمال، فإن قرار وزير المالية الذى اتخذه مؤخراً بشأن تعميم الضريبة على جميع الفحم المستوردة من الخارج، قد جانبه الصواب، لأن فحم الكوك غير مكتمل التصنيع، وهذا ينافى القانون الذى ينص على فرض الضريبة على المنتجات المستوردة غير مكتملة التصنيع.

وتنص المادة رقم 2 من القانون رقم 11 لسنة 1991 على «فرض الضريبة العامة على المبيعات على السلع المصنعة محليا والمستوردة إلا ما استثنى منها بنص خاص» طبقاً للمنشور رقم 7 لسنة 1991 بجدول الأصناف المعفاة من ضريبة المبيعات والبند الجمركى.

وبحسب خبراء فإن فرض ضريبة على الفحم سينعكس على القدرة الإنتاجية لشركة «الحديد والصلب المصرية»، ما يؤدى إلى توقف الأفران، فضلاً عن تضرر بطاريات شركة «النصر لصناعة الكوك».

وكان وزير البيئة خالد فهمي، قد أصدر قراراً دخل حيز التنفيذ فى 9 أبريل الماضى، بفرض رسوم بيئية بنسبة 0.9% على كل طن فحم «أنثراسيتى أو بيتوميتى أو بترولى» بينما سيتم فرض نسبة 0.3% على كل طن فحم «كوك أو بترولى مكلسن”.

كما تضمن القرار فرض رسوم إدارية على أعمال التفريغ والشحن والتداول فى الموانئ البحرية والموانئ الجوية والمنافذ البرية والمناطق الحرة بمصر، وبموجب القرار سيتم فرض رسوم بقيمة 5 آلاف جنيه للشحنة الواحدة من الفحم المعبأ، و35 ألف جنيه لشحنة الفحم غير المعبأ على الرصيف و70 ألف جنيه للفحم غير المعبأ على المخطاف.

يذكر أن شركة الحديد والصلب -التي تتبع الشركة القابضة للصناعات المعدنيةحققت خسائر بلغت 447.6 مليون جنيه خلال فترة التسعة أشهر الأولى من العام المالي 2015– 2016.

وبلغت الخسائر المتراكمة للشركة بنهاية الربع الثالث من العام المالي 2015 /2016 نحو 3.74 مليار جنيه، فيما سجل رأس المال العامل عجزاً يقدر بـ2.9 مليار جنيه، وفقاً للبيانات المالية للشركة.

يأتي هذا في الوقت الذي أعلن فيه وزير التجارة والصناعة المصري، في بيان له اليوم الخميس، إن وزارة قطاع الأعمال العام ستطرح قريباً مناقصة لإعادة تأهيل شركة الحديد والصلب بحلوان.

وأضاف قابيل، خلال لقائه مع أليكسي أوليكاييف، وزير التنمية الاقتصادية الروسي، بمدينة سان بطرسبرج، أن نحو 5 شركات عالمية من روسيا وإيطاليا والصين واليابان تتنافس للقيام بعمليات التحديث والتأهيل المطلوبة.

 

 

*حصاد الانتهاكات بحق بنات مصر” تقرير أسبوعي لـ”نساء ضد الانقلاب

في تقريرها الأسبوعي الصادر مساء الخميس، رصدت حركة “نساء ضد الانقلاب” عشرات الانتهاكات الحقوقية التي طالت المرأة المصرية، خلال الفترة من 10 إلى 16 يونيو الجاري.

تنوعت الانتهاكات بين اعتقال 5 فتيات، في منطقة غرب الإسكندرية واحتجازهن في مدرعة شرطة، ثم الإفراج عنهن بعد ساعات.

وقالت الحركة الرافضة للانقلاب العسكري: “تم اعتقال فتاتين من “توك توكبعد أداء صلاة التراويح من المطرية، شرق القاهرة، وتم اقتيادهن إلى قسم شرطة المطرية..كما تم تأجيل جلسة محاكمة الطبيبة “‏بسمة رفعت” لجلسة 23 يوليو المقبل، وأيضا تأجيل جلسه المعتقلة “سامية شنن” إلى 20 يونيو المقبل.

وسجلت “نساء ضد الانقلاب” خالة اختفاء قسري لفتاة تدعى “آية رضا” من مدينة طلخا بالدقهلية، تدرس بكلية تجارة -إنجليزي، ولم تظهر حتى الآن، رغم عدم وجود انتماءات سياسية لها.

ورصدت الحركة محاصرة منزل المعتقلين محمد سنجر وشريف سنجر والشهيد الشيخ طه سنجر، بالقاهرة، من قبل البلطجية ومعاونة الأمن، ما تسبب بجرح يد آلاء محمد محمد، وهي تحاول منعهم من اقتحام المنزل، واصابة المتواجدات بانهيار عصبي.

وأشار التقرير إلى إنهاء ‏معتقلات مدينة قطور، بالغربية، فترة اعتقالهن التي امتدت لعام، وهن: بشري محمد إبراهيم أبوضياء “زوجة شهيد مجزرة الفض، نجوي سعد محمد، أسماء محمد رضوان.

وكان الحدث الأبرز ظهور ثعابين ، بسجن القناطر، بالقليوبية بعنبر البنات، ما تسبب في حالة ذعر، وعند استغاثتهن قامت إداره السجن بتهديدهن بالتشديد أو الحبس الانفرادي.

وكانت صفحة “بنت الثورة” رصدت اعتقال 49 من فتيات ونساء مصر، حتى اليوم الجمعة في سجون مصر، مطالبة بسرعة الافراج عنهن، عبر هاشتاج #‏البنات_لازم_تخرج“.

 

 

*تفاصيل جلسات غسيل دماغ معارضي السيسي في السجون المصرية

كشف مصدر داخل أحد السجون بالقاهرة معلومات مثيرة عن المحاضرات و”المراجعات” التي تجريها وزارة الداخلية لأفكار السجناء السياسيين والإسلاميين والمعتقلين، على خلفية رفض الانقلاب العسكري الذي جرى في مصر في يوليو/تموز عام 2013.

وكانت صحيفة الشروق المصرية قد نشرت تحقيقاً عن محاضرات قام بها الدكتور أسامة السيد الأزهري المختص بعلوم الحديث والكلام والمعروف بمشروعه “إحياء معالم المنهج الأزهري” الذي صار له حضور سياسي بارز بعد الانقلاب حين صار مستشار السيسي للشؤون الدينية، وذكر التحقيق أن أسامة السيد بدأ سلسلة المحاضرات بالفعل داخل سجن “العقرب 2لمجموعة من السجناء السياسيين ذوي الخلفية الإسلامية .

جلسات تحقيقات

وذكرت الصحيفة قيام ضباط الأمن الوطني بالسجن بعمل جلسات تحقيق مع الكثير من الشباب، مؤكدين أنه عقب كل جلسة سيكون هناك تحقيق لمعرفة مدى التغيير الذى طرأ على أفكار الحاضرين من السجناء تمهيداً للسعي إلى العفو عمن يتأكد تخليه عن الأفكار التي يحملها.

مصدر داخل أحد السجون بالقاهرة -رفض ذكر اسمه- قال إن هذه المحاضرات حدثت بالفعل، وإن زملاءه تناقشوا مع أسامة الأزهري حول ما يصفه بالأفكار التكفيرية وغير الوطنية لمؤسسي جماعة الإخوان حسن البنا وسيد قطب، لكن النقاش لم يكن حراً بالطبع لأنه كان على عين رقيب أمن الدولة الذي كان يرفض أن يتحول النقاش لحوار فكري حقيقي، رغم أن السجون المصرية المكتظة بالسجناء تشتمل يومياً على هذه الحوارات بين السجناء وبعضهم بعضاً، خاصة وأن كثيراً من السجناء لا تجمعهم خلفية سياسية ولا فكرية واحدة، وبعضهم لا يجمعهم إلا سوط الجلاد وصوت السجان، حسب تعبير المصدر.

وكان الأزهري قد ألقى محاضرات لطلاب جامعة الأزهر حمّل فيها سيد قطب مسؤولية “الأفكار العنيفة التي نشأت على يد الجماعات التكفيرية”، معتبراً أنه “أعرض عن تجربة علماء الإسلام في فهم الوحي واعتبره جاهلية واختار فهمه الشخصي وتصوراته الخاصة ليقدم أطروحته القرآنية التي استقاها من الخوارج ومنهم المفكر الإسلامي أبو الأعلى المودودي واستباحت تكفير عموم المسلمين”، على حد تعبيره.

مجرد محاضرات دورية

إلا أن الأزهري نفى إجراء مراجعات مع السجناء وقال في بيان له “ما نشر في هذا الصدد غير صحيح بالمرة ويفتقد التثبت” لافتاً إلى أن محاضراته داخل السجون دورية ومتكررة وليست الأولى وتأتي في إطار التعاون الدائم بين وزارة الداخلية والمؤسسات الدينية من أجل حث السجناء على الانضباط والإصلاح والتهذيب وإسداء النصح سواء داخل السجن أو خارجه.

وأوضح الأزهري أن اللقاء المشار إليه وغيره من اللقاءات السابقة جاء بمناسبة دخول شهر رمضان المعظم لإعادة تأهيل النفس وجدانياً ومعرفياً وأخلاقياً، وهو الأمر الذي التبس على الصحيفة على حد تعبيره.

ورغم نفي الأزهري إلا أن المصدر الذي تحدث لـ”هافينغتون بوست عربي”، أشار إلى أن العملية تجري داخل السجون على ثلاث مراحل، حيث يتم تجميع السجناء المتوقع أن يتجاوبوا مع المحاضرات من كل السجون المصرية إلى مكان واحد هو أحد السجون بمجمع طرة، حيث تعقد لهم جلسات في “العقرب2″، حيث يأتي أسامة الأزهري أو غيره من شيوخ الأزهر ليلقي المحاضرات التي لا تتخللها نقاشات حقيقية، خاصة وأن السجناء لديهم مظالم كثيرة بسبب ظروف الاعتقال السيئة والتضييق على أهاليهم في الخارج ومقتل عدد من أصدقائهم منذ 25 يناير وحتى الآن، بأيدي قوات الجيش والشرطة وهي القضايا التي يرفض المحاضر نقاشها.

ماذا ستفعل بعد الإفراج؟

وفي المرحلة الثالثة يكون التحقيق مع ضباط أمن الدولة، ويشتمل التحقيق على أسئلة تركز بشكل أساسي على ما سيفعله المعتقل بعد إطلاق سراحه وإن كان ينوي أن يمارس أي نشاط سياسي وضرورة أن يدين العنف ضد الدولة، وألا ينضم لأي تيارات سياسية أو جماعات إسلامية على الإطلاق في المقابل لا يقدم المحققون وعوداً صريحة بالإفراج عن المعتقل، ولكن يفهم ضمناً أنه قد يطلق سراحه في وقت غير معلوم.

وأكد المصدر أن اللقاءات تجري بترتيب قطاع مصلحة السجون بوزارة الداخلية، وأنهم هم الذين يقومون باختيار من يحضر المحاضرات مستغلين الضغوط المادية والنفسية والاجتماعية والاقتصادية الهائلة التي يتعرض لها المعتقلون وأهاليهم الذين يبحثون عن أي فرصة لإخراج أبنائهم من السجون وعودتهم للحياة الطبيعية واستكمال أعمالهم أو دراساتهم.

وذكر المصدر أن أغلب السجناء الذين يحضرون اللقاءات ليسوا أعضاء بجماعة الإخوان وإن كانوا اعتقلوا على خلفية هذه التهمة المفترضة، وأن كثيراً منهم اعتقل بسبب مشاركته في مظاهرات سلمية أو اعتصامات ضد الحكم العسكري، وأن الشباب منهم يعتبرون أنهم يدافعون عن الثورة وليس جماعة الإخوان ولا غيرها.

المتشددون أعلى صوتاً

وأشار المصدر لمعاناة أخرى داخل السجون تتمثل في “المتطرفين الأعلى صوتاً” وهم السجناء الذين يزايدون على مواقف الشباب والثوار بشعارات “دولة الخلافة وأحكام الشريعة”، وأكد المصدر أن الأجهزة الأمنية توفر لهم بيئة خصبة لنشر أفكارهم المتطرفة ومحاولة استقطاب الشباب المعتقلين في قضايا سياسية تتعلق بالتظاهر والاحتجاج ضد الانقلاب العسكري وسياسات السيسي، لكن هذه المحاولات لا تنجح غالباً.

من جانبه تناول الكاتب فهمي هويدي في مقاله بعنوان “عن مسلسل المراجعات” بجريدة الشروق الموضوع مشككاً في إمكانية نجاح الفكرة، معتبراً أن وضع جميع الإسلاميين المسجونين في سلة واحدة من علامات التبسيط وسوء التقدير؛ لأن الصراع مع الإخوان الذين يشكلون أغلبية المسجونين كان ولا يزال سياسياً وليس فكرياً أو فقهياً، من ثم فإن ترشيح بعض الفقهاء للحوار معهم في أفكارهم يصبح أقرب إلى استدعاء مهندس لعلاج مريض.

وأشار فهمي هويدي إلى أن “قلق الأجهزة الأمنية من تحول بعض الشبان والتحاقهم بتنظيم داعش الذي بدا مبرراً لإنتاج المسلسل يحتاج إلى دراسة أكثر عمقاً وجدية، والمتابعون لذلك المسار يعرفون جيداً أن دواعش سيناء تضاعفت أعدادهم بعد اشتداد الحملة الأمنية في مصر التي واكبت التحول في نظامها، وهو ما أقنع بعض الشباب بعدم جدوى المشاركة السياسية والحلول السلمية، حتى بدا لهم أن داعش هي الحل“.

وختم هويدي مقاله مؤكداً بعد أن استعرض خبرات مقارنة أن “التجربة أثبتت أن المراجعات الفكرية حتى إذا اتسمت بالجدية تصبح بلا قيمة في ظل الصراع السياسي، الدليل على ذلك أن قادة المراجعات التي أجرتها الجماعة الإسلامية في التسعينات أغلبهم في السجون أو ملاحقون الآن، رغم أنهم شكلوا حزباً مدنياً “البناء والتنمية”، وأصبحوا أكثر اعتدالاً، وفي مقدمة دعاة الحلول السلمية، والتوافق الوطني، وفي مقدمة هؤلاء عبود الزمر، والدكتور صفوت عبد الغني، وعصام دربالة الذي مات في السجن بسبب الإهمال الطبي“.

 

 

*تدمير وحدتى الذاكرة بالصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة

أكدت لجنة التحقيق الرسمية بطائرة مصر للطيران، التى سقطت بمياه المتوسط 19 مايو الماضى خلال رحلتها من باريس إلى القاهرة، أن المعاينة الأولية لفحص وحدتى الذاكرة بالصندوقين الأسودين للطائرة أكدت تضررهما وجار معالجتهما فنيًا.

وقالت اللجنة فى تصريحات صحفية مساء اليوم الجمعة، إن الصندوقين الأسودين تعرضا لتدمير كبير وتم انتشالهما على مراحل من بينها وحدتى الذاكرة، واللتين تحتويات على المعلومات الرئيسية مثل تسجيل حوار قمرة القيادة فى الأولى وقراءات وبيانات العدادات والأجهزة الخاصة بالطائرة فى الثانية، وسيتم خلال الأيام المقبلة معالجتهما وتفريغ محتوياتهما فى حالة التأكد من صلاحيتها، حيث توجد إمكانيات فى مركز تحليل بيانات الطائرات التابع للإدارة المركزية لحوادث الطيران بوزارة الطيران، وإذا تعذر سيتم اتخاذ قرار بسفرهما إلى الخارج للتعامل معهما بأجهزة أحدث بعد تحديد الجهة التى سيتم سفرهما إليها.

وكانت لجنة التحقيق الرسمية قد تسلمت وحدة ذاكرة جهاز مسجل محادثات كابينة القيادة CVR)) صباح اليوم الجمعة وفى انتظار استلام وحدة ذاكرة مسجل معلومات الطائرة FDR)) خلال الساعات القادمة وذلك بحضور مسئولى النيابة العامة

 

 

*القضاء: متظاهرو 25 أبريل لم يرتكبوا جريمة

قالت محكمة جنح مستأنف “قصر النيل” فى حيثات حكمها، ببراءة 52 شخصا فى التظاهرات التى حدثت فى 25 أبريل اعتراضا على تقسيم الحدود بين مصر والسعودية إنها لم تطمئن إلى ما ثبت بمحضر الاستدلالات المؤرخ 25 أبريل 2016، كما أنها لم تطمئن إلى ما ثبت بمحضر التحريات المؤرخ 27 أبريل 2016 ، إذ أن هذين المحضرين قد ثبت بهما أسماء أشخاص على أنهم مرتكبى الواقعة موضوع الجنحة، فى حين أنه ثبت للمحكمة ثبوتًا يقينيًا عدم ارتباكهم للواقعة.

وتابعت المحكمة فى حيثيات حكمها: “كما أن المحضرين سالفا الذكر قد خلا كلا منهما من تحديد صفحات مواقع التواصل الاجتماعى التى دعت إلى التظاهرات يوم 25 أبريل، أو تحديد الأشخاص القائمين على تلك الصفحات أو الداعين إلى تلك المظاهرات، إلى جانب أنه لم يُضبط مع المتهمين أية أسلحة أو أدوات أو لافتات تثبت اشتراكهم فى التظاهرات أو إخلالهم بالأمن.

ولفتت المحكمة إلى أنه وبسؤال الضباط القائمين بضبط المتهمين بتحقيقات النيابة العامة، قرروا أن المتهمين لم يتعدا أيًا منهم على قوات الشرطة، ولم يقوم أيًا منهم بإحداث تلفيات بالممتلكات العامة أو الخاصة، فضلًا عن أن أوراق الجنحة قد خلت من تفريغ الكاميرات الخاصة بالجهات المتواجدة بأماكن التظاهر، وحال طلب المحكمة ضم أشرطة تلك الكاميرات، أفادت الإدارة العامة لمجمع التحرير أن غرفة العمليات والمراقبة يتم عمل صيانة وإحلال وتجديد للغرفة وكاميرات المراقبة خارج المجمع من شهر مارس 2016 وحتى تاريخ حدوث الواقعة.

لتعود المحكمة لتضيف فى حيثياتها: “وبناءً عليه لم يتم تسجيل أى أحداث حول المجمع يوم 25 أبريل، كما أفادت غرفة المراقبة الألكترونية بالمتحف المصرى ان أجهزة التسجيلات الخاصة بالكاميرا تعمل بنظام المسح التلقائى للتسجيلات أولًا بأول، ويتم الحفظ فترة تتراوح ما بيت 20 الى 25 يوما فقط، وبالتالى فإن تاريخ تسجيلات أحداث يوم التظاهرات لا تتوافر على أجهة التسجيل، حيث تم حذفها تلقائيًا دون تدخل عنصر بشرى.

فى السياق ذاته أشارت المحكمة إلى أن الشركة المصرية للإتصالات أفادت من الناحية الفنية أن مدة التخزين الخاصة بتسجيل كاميرات المراقبة سنترال رمسيس تبلغ 22 يومًا فقط، لذا يتعذر الإفادة عن تسجيلات كاميرات المراقبة لسنترال رمسيس، والخاصة بيوم الواقعة، وهو الأمر الذى تكون معه أوراق الدعوى ومستنداتها قد خلت من أى دليل تطمئن إليه المحكمة يثبت إرتكاب المتهمين للواقعة، ومن ثم قضت المحكمة عملًا بنص المادة 304\1 من قانون الإجراءات الجنائية ببراءة المتهمين جميعًا مما نسب إليهم من اتهام.

 

 

*مفاوضات لترسيم الحدود البحرية بين “مصر وفلسطين

كشف السفير الفلسطيني لدى الأمم المتحدة عن مفاوضات ترسيم الحدود البحرية لبلاده مع مصر، حسبما أفادت وكالة أسوشتيد برس الأمريكية اليوم الجمعة.

وقال رياض منصور للصحفيين إن المفاوضات التي تجرى مع مصر تأتي في إطار بناء هياكل قيام دولة جديدة محترمة في كافة المجالات.

وأوضح السفير الفلسطيني أن تلك الخطوة تأتي لاستغلال الموارد الطبيعية التي تخص الدولة الفلسطينية المستقبلية.

وقال إن الموارد في “منطقة اقتصادية حصرية” تحت البحر هي “ثروة الشعب الفلسطيني“.
كانت الأمم المتحدة قد اعترفت بفلسطين دولة غير عضو في أكتوبر 2012. وبذلك أمكن لفلسطين الانضمام إلى مؤسسات الأمم المتحدة والهيئات التي أنشئت بموجب معاهدات، منها اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار.

 

 

*واشنطن تهاجم القضاء المصري

تصدى وفد مصر لدى الأمم المتحدة في جنيف، والذي يترأسه السفير عمرو رمضان، مندوب مصر الدائم لدى المنظمة الدولية، إلى الاتهامات التي وجهتها الولايات المتحدة الأمريكية، بشأن المنظمات غير الحكومية، حيث جاء الاتهام الأخير بأن الحكومة المصرية تقوم بإجراء تحقيقات “مسيسة” للمنظمات غير الحكومية، التي توثق انتهاكات حقوق الإنسان وتدافع عن الحقوق والحريات التي نص عليها الدستور المصري.

وقد جاء هذا الرد خلال جلسة الحوار التي عقدت في إطار أعمال الدورة الثانية والثلاثين لمجلس حقوق الإنسان مع المقرر الخاص المعني باستقلال القضاة والمحامين.

وأكد وفد مصر، أن الدستور المصري أقر مبدأ سيادة القانون باعتباره أساس الحكم في الدولة، واعتبر أن استقلال القضاء ونزاهته وحياده ضمانات أساسية لحماية الحقوق والحريات في مصر، كما شدد الوفد على رفض التدخل في أعمال السلطة التشريعية أو القضائية أو النيابة العامة المختصة بإجراء التحقيقات لا الحكومة، منوهًا بالتقاليد العريقة الراسخة للقضاء المصري التي سبقت في وجودها قيام دولة الولايات المتحدة الأمريكية ذاتها، منتقدًا في هذا الصدد فقر المعلومات المتاحة لدى الجانب الأمريكي حول الموضوعات التي يتحدث فيها، وتأسيس الدفع الأمريكي على افتراض أن السلطات دائمًا على خطأ وأن الأفراد هم دوما على صواب، وهو افتراض كله عوار، بحسب الوفد.

وأبدى الوفد المصري قلقه من مسائل متعلقة بمجريات العدالة في الولايات المتحدة التي تثور أقاويل حول مدى كفاءتها، وهي المسائل ذات الصلة بنظر دعاوى مسلك الشرطة الأمريكية العنصري باستعمال القوة المفرطة على نحو أدى إلى وقوع حوادث قتل ضد مواطنين منحدرين من أصول إفريقية وعربية على يد أفراد أمريكيين أو من الشرطة الأمريكية.

 

 

*الدولار يرتفع لـ 10.85.. والمركزي يضطر لرفع أسعار الفائدة بسبب التضخم

ارتفع سعر صرف الدولار، خلال التعاملات فى السوق السوداء، اليوم الجمعة، ليسجل 10.85 جنيهات للشراء و10.90 جنيهات سعر البيع، حسب تعاملات بعض المستوردين الذين يلجأون للسوق السوداء لتوفير احتياجاتهم من العملة الصعبة.
وبهذا يكون سوق الدولار الموازية قد عاد لما كان عليه من ارتفاع خلال الأيام الماضية، بعد أن كان سعر الدولار مطلع الأسبوع المنقضى 10.60 قروش، بارتفاع 30 قرشا، بعد فشل سياسات الانقلاب في مواجهة التضخم الاقتصادي.
فيما قررت لجنة السياسة النقدية برئاسة طارق عامر، محافظ البنك المركزى، أمس رفع أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض بمقدار 100 نقطة أساس أى بنسبة 1%، من 10.75%، و11.75%، إلى 11.75% و12.75% على التوالى، وسعر الائتمان والخصم من 11.25% إلى 12.25%، وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزى من 11.25% إلى 12.25%، حيث أرجعت القرار إلى ارتفاع معدلات التضخم.

ووضع البنك المركزى المصرى مؤشرًا لقياس التضخم استبعد منه بعض السلع التى تتحدد أسعارها إداريًا، بالإضافة إلى بعض السلع التى تتأثر بصدمات العرض المؤقتة، والتى لن تعبر عن أسعارها الحقيقية وتتصف بأنها الأكثر تقلبًا.

 

 

*أسوشيتيد برس: هل يكشف الصندوق الأسود لغز الطائرة المصرية؟

العثور على مسجل محادثات كابينة القيادة في الطائرة التابعة لشركة مصر للطيران التي سقطت في مياه البحر المتوسط في الـ 19 من مايو الماضي وعلى متنها66  شخصا وهي في طريقها  من باريس إلى القاهرة، يزيد الآمال المتعلقة بعثور المحققين على علامات تقود إلى فك شفرة الحادث.

 هكذا علقت وكالة أنباء “أسوشيتيد برس” على إعلان لجنة التحقيق المصرية العثور على الصندوق الأسود للطائرة المصرية المنكوبة والتي قالت إنه وجد في حالة تحطم، لكن السفينة المسؤولة عنى البحث تمكنت من انتشال الجزء الذي يحتوى على وحدة الذاكرة والتي تعتبر أهم جزء في جهاز المسجل.

 وذكرت اللجنة أن المسجل تم انتشاله على ” عدة مراحل”، مضيفة أنه تُجرى الآن ترتيبات نقله من السفينة ” جون ليثبريدج” التي التقطته إلى مدينة الإسكندرية حيث يتم تسليمه إلى أعضاء اللجنة الذين سيقومون بدورهم بتفريغه وتحليل ما عليه من بيانات.

 إعلان العثور على الصندوق الأسود يجيء بعد يوم من تصريحات اللجنة بعثور سفينة” جون ليثبريدج”التي تشغلها شركة ” ديب أوشن” الأمريكية، والتي تعاقدت معها الحكومة المصرية مؤخرا للمساعدة في أعمال البحث عن حطام الطائرة والصندوقين الأسودين، على صور من حطام الطائرة المنكوبة.

 وكان محققون مصريون وفرنسيون، أعلنوا أول يونيو الجاري، التقاط إشارة من أحد الصندوقين الأسودين في منطقة تحطم الطائرة في البحر المتوسط، أثناء رحلتها بين باريس والقاهرة، في خطوة أولى قد تسهم في حل لغز الحادث الذي راح ضحيته 66 شخصا.

 وسقطت الطائرة التي كانت تقوم بالرحلة “إم إس 804″ من باريس متجهة إلى القاهرة في 19 مايو الماضي، أثناء تحليقها بين جزيرة كريت اليونانية والساحل الشمالي لمصر، بعد أن اختفت من على شاشات الرادار لسبب ما زال مجهولا، وكان على متنها 66 شخصاً؛ هم 56 راكباً بينهم طفل ورضيعان وطاقم من سبعة أشخاص، إضافة إلى ثلاثة من أفراد الأمن المصري.

 وذكرت الشركة المالكة، في بيان لها أن الطائرة كانت تقل 30 مصرياً و15 فرنسياً، إضافة إلى عراقيين وبريطاني وبلجيكي وكويتي وسعودي وسوداني وتشادي وبرتغالي وجزائري وكندي.

وجاء سقوط الطائرة المصرية في البحر المتوسط، بعد 6 أشهر من تفجير قنبلة على متن طائرة روسية، كانت تقل سياحا بعد دقائق من مغادرتها مطار شرم الشيخ في الـ 31 من أكتوبر الماضي، مما أسفر عن مقتل كافة ركابها الـ 224. وتبنى تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” مسؤوليته عن الحادث.

 

 

*ألأوضاع مأساوية في مصر

قالت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية، إن الأحوال الاقتصادية والمعيشية في مصر تزداد سوءا، وهو ما زاد من أوجاع المواطنين البسطاء في شهر رمضان، حسب تعبيرها.

وأضافت الوكالة في تقرير لها في 14 يونيو، أن كثيرين في مصر لم يستطيعوا شراء ما يحتاجونه في رمضان بسبب الارتفاع غير المسبوق في الأسعار، على إثر أزمة انخفاض الجنيه أمام الدولار.

وتابعت ” السلع الأساسية أصبحت أكثر غلاء بسبب ارتفاع سعر الدولار، وهو ما جعل المصريين يشعرون بألم مضاعف في رمضان، لأن موائدهم لم تعد مليئة بأشهى الأطعمة بعد ساعات صيام طويلة“.

واستطردت ” محاولة الحكومة أيضا تخفيف الأعباء على ذوي الدخل المحدود من خلال توفير أسواق متنقلة لبيع السلع الأساسية بأسعار منخفضة، لم تسفر عن نتائج ملموسة في التقليل من حدة معاناتهم“.

وأشارت الوكالة إلى أن ما يزيد من وطأة الأزمة أن واردات مصر ضعف صادراتها، وتشمل هذه الواردات سلعا أساسية مثل القمح، ولذا فإنه يجب توفير الدولار للحصول عليه، فيما تعاني البلاد من أزمة نقص العملة الأجنبية.

وشهدت أسعار السلع الغذائية الأساسية في مصر ارتفاعاً جنونياً بحلول شهر رمضان، الأمر الذي لم يحدث على مدار السنوات الماضية، والذي عزاه البعض إلى ارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه وغياب الآليات الحكومية الفعالة .

وحسب خبراء اقتصاد، فإن مصر تستورد معظم السلع بالدولار، ما يؤدي إلى زيادة الأسعار الثابتة حتى وإن كانت محلية مثل الرز والدقيق والسكر وغيرها، بالإضافة إلى أن استهلاك المصريين يزداد بنسبة الثلث خلال شهر رمضان، وبعض العائلات تصل لزيادات 3 أضعاف بعكس شهور العام الأخرى، وبينما يزيد الطلب، فإن العرض ثابت.

وهناك أمر آخر أن بعض التجار يرفعون الأسعار، وذلك نتيجة الإقبال الشديد من المصريين على السلع في رمضان.

ويرى خبراء أن على الحكومة العديد من الأدوار، منها عمل منافذ لتوزيع السلع الأساسية بأسعار منخفضة، وعمل سيارات متنقلة تصل لجميع أنحاء الجمهورية لاتاحة السلع الرخيصة لجميع المواطنين.

وكان موقع “كوارتز” الاقتصادي الأمريكي، قال أيضا في 5 يونيو، إن الاضطرابات التي ظهرت في أعقاب ثورة 25 يناير 2011، جعلت كثيرا من السياح يغادرون مصر، ولم يعودوا بنفس الأعداد السابقة منذ ذلك الحين.

وتابع الموقع “في عام 2012، انخفضت أيضا نسبة السياح في مصر بنسبة الثلث، وفي بداية هذا العام، فقدت مصر ما يقدر بنحو 170 مليون دولار شهريا، وانخفضت أعداد الزوار إلى شرم بنسبة 85 %، خاصة بعد حادث تحطم طائرة الركاب الروسية في سيناء في 31 أكتوبر الماضي“.

وفي السياق ذاته، قالت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية في تقرير لها في 24 مايو الماضي إن شرم الشيخ تعاني من تدهور وقلة في عدد السياح منذ سقوط الطائرة الروسية العام الماضي، ثم جاء حادث تحطم طائرة مصر للطيران في البحر المتوسط في 19 مايو الماضي، ليزيد الطين بله ويجعل السياحة تنهار أكثر، حسب تعبيرها .

وأضافت الصحيفة أن أصحاب الفنادق والمنتجعات السياحة اضطروا إلى تخفيض سعر الغرفة في الليلة الواحدة من مئات الجنيهات إلى 18 جنيه لليلة.

وتابعت” في أعقاب سقوط الطائرة الروسية العام الماضي، قامت العديد من البلدان بحظر السفر إلى مصر، وقد شل حظر الطيران انتعاش السياحة“.

واستطردت “بعد سقوط طائرة مصر للطيران ومصرع جميع ركابها وطاقمها، أصبحت السياحة المصرية على المحك مرة أخرى، بل إن هذا الحادث اعتبر ضربة قوية للسياحة المصرية“.

وبدوره، كشف الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر في تقرير له قبل أيام، أن عدد السائحين الوافدين لمصر من كـافة دول العالم بلغ 425 ألف سـائـح خلال شهر إبريل الماضي، مقابل 923.9 ألف سائح خلال شهر إبريل من العام 2015 بنسبة انخفاض قدرها 54.0%، ويرجع ذلك لانخفاض أعداد السائحين الوافدين من روسيا الاتحادية.

 

 

*صحيفة بريطانية: العثور على كائنات «الأنوناكي» بمصر!

زعمت صحيفة “ديلي إكسبرس” البريطانية العثور على عمالقة طوال القامة يعيشون قرب منطقة الأهرامات في الجيزة وتعتقد أنهم ينتمون لمخلوقات الأنوناكي الفضائية التي يصل طول أفرادها إلى تسعة أقدام على الأقل.

وقالت الصحيفة، في تقرير نشرته اليوم الجمعة، إن أحد حسابات موقع “يوتيوب” والذي يتابعه أكثر من 30 ألف شخص، نشر مقطع فيديو زعم فيه أنه كان ينظر للأهرامات عبر خدمة جوجل للخرائط وتم قيادته لمكان قرب الأهرامات رصد فيه رجلين عملاقين يسيران تجاه بعضهما البعض عبر الشارع.

وقال صاحب الحساب إنه يتوقع أن يكون هذان العملاقان من نسل الشعب الذي بنى الأهرامات أو آلهة الأنوناكي الأسطورية.

والأنوناكي هي كائنات فضائية أسطورية ورد ذكرها في ثقافة بلاد ما بين النهرين القديمة، لهم أحجام عملاقة وتبلغ أطوالهم ما بين 8-9 أقدام.

ولم يتسن لأي وسيلة إعلامية غربية التأكد من صحة الفيديو أو مصدره كما لم تورد الصحيفة ردا من أحد المسؤولين على تلك المزاعم.

 

 

*تصفية الحسابات وراء تسريبات الثانوية العامة

ثمة خلافات شخصية وتصفية حسابات بين الدكتور الهلالي الشربيني، وزير التربية والتعليم، وأحد قيادات الوزارة، وراء أزمة تسريبات امتحانات الثانوية العامة منذ يومها الأول.

الحرب داخل الوزارة بدأت قبل أسبوعين من بداية امتحانات الثانوية، بعد أن قرر الشربيني، تشكيل لجنة من الوزارة للتحقيق في تحصيل إحدي المدارس وتسمى «مالفرن مصر الدولية» – مملوكة لقيادة بالوزارةالمصروفات بالجنيه الاسترليني، ووضعها إعلانات دعاية، بحسب تأكيدات أحد المصادر بالوزارة .

بعد معاينة اللجنة مكان المدرسة، اتضح أنها ما زالت تحت الإنشاء، وأن فصول المدرسة غير جاهزة للتشغيل واستقبال الطلاب؛ نظرًا لاستمرار أعمال التشطيبات، وعدم احتوائها على أثاث مدرسي، وتبين للجنة أن المعامل غير مكتملة، ولم يتم الانتهاء من أعمال التجهيز والتركيب للأدوات والأجهزة الخاصة بها، ما دعى الوزير لمخاطبة الممثل القانوني لـ«مالفرن مصر الدولية» بسرعة رفع الإعلانات الموجودة على الطريق؛ لأن هذا الكيان التعليمي لم يرخص له بعد، ولم يكتسب حق الصفة القانونية، كما أنه لم يحدد المرحلة التعليمية أو حتى نوعية التعليم الذي ستقدمه المدرسة للطلاب.

بعد تصدي الوزير لإجراءات عمل المدرسة، جاء رد المسؤول الوزاري بتسريبات الامتحانات، التي تضمنت الأسئلة وإجاباتها النموذجية، في سابقة أولى من نوعها، بحسب المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، مضيفا أن اجتماعا حدث بين الوزير والقيادات خلال الأيام الماضية، شهد مشادات بينهم، ما سيترتب عليه عملية تغيير في القيادات بعد انتهاء الامتحانات.

قال الدكتور كمال مغيث، الخبير التربوي، إنه لا يستبعد تورط أحد قيادات وزارة التعليم في تسريب الامتحانات، مضيفا: «لو صحت الواقعة، فعلى الوزير أن يقدم استقالته”.

وأوضح مغيث : «مع وجود الشخصيات الضعيفة، وغياب معايير العدالة، وعدم وجود اتجاه محدد في منظومة التعليم، نتوقع الأسوأ»، متابعا: «لو رحلت القيادات، لا ننتظر أن ينصلح حال التعليم، في ظل منظومة تدار بعقلية الستينيات، مقابل عقلية الطالب الذي يستخدم أدوات العصر الحديث في عمليات الغش الإلكتروني”.

 

عنبر الإعدام والصواعق أهم وسائل التعذيب في العقرب. . الثلاثاء 15 مارس. . اسرائيل خططت لـ 30 يونيو لكي يحكم العسكر مصر

اسرائيل خططت لـ 30 يونيو لكي يحكم العسكر مصر

اسرائيل خططت لـ 30 يونيو لكي يحكم العسكر مصر

اسرائيل خططت لـ 30 يونيو لكي يحكم العسكر مصر

اسرائيل خططت لـ 30 يونيو لكي يحكم العسكر مصر

عنبر الإعدام والصواعق أهم وسائل التعذيب في العقرب. . الثلاثاء 15 مارس. . اسرائيل خططت لـ 30 يونيو لكي يحكم العسكر مصر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*القضاء الإداري يقضى بعدم الاختصاص في “بُطلان انتخابات البرلمان

قضت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة – برئاسة المستشار يحيى دكروري – اليوم الثلاثاء، بعدم اختصاصها بنظر الدعوى المقامة من محمود أبو الليل مؤسس حركة الدفاع عن طيبة، والتى يطالب فيها ببطلان انتخابات مجلس النواب بالمخالفة للدستور، وإحالتها لمحكمة النقض

 

 

*لليوم الثانى على التوالى إعتداء أمن الانقلاب علي معتقلي مركز شرطة فاقوس

تواصل قوات أمن الانقلاب بمركز شرطة فاقوس بالشرقية لليوم الثاني علي التوالي إعتدائها بالضرب المبرح علي المعتقلين علي خلفية رفضهم الانقلاب العسكري مستخدمة الهراوات فضلا عن إشعال النيران في ملابسهم ومتعلقاتهم الشخصية داخل غرفة الاحتجاز وقطع المياه عنهم ومنع زويهم من زيارتهم ورفض إدخال الأطعمة والأدوية لهم.
وبحسب مصادر برابطة أسر المعتقلين بفاقوس فإن الملازم أول أحمد حسني الضابط المسئول عن السجن بمركز شرطة فاقوس قام منذ أمس بالاعتداء بالضرب المبرح بالهراوات المحتجزين علي خلفية رفضهم الانقلاب العسكري وعددهم 4 بمعاونة مساعديه من العساكر والمخبرين، وأستولي علي أموالهم تم قام بإضرام النيران بملابسهم ومتعلقاتهم الشخصية داخل الزنزانة وأغلقها وقطع المياه عنهم مما أصابهم بحالة إختناق شديدة كادت تودي بحياتهم، رافضا تقديم الإسعافات لهم،ومنع عنهم دخول الأطعمة والأدوية ومنع زيارة زويهم.
وتحمل رابطة أسر المعتقلين بفاقوس بالشرقية سلطات الإنقلاب العسكري ممثلة في مأمور مركز شرطة فاقوس وضابط السجن الملازم أول أحمد حسني ومدير أمن الإنقلاب ووزير داخليته المسئولية الكاملة عن سلامة ذويهم، كما تناشد منظمات المجتمع المدني المحلية والدولية التدخل العاجل لإنقاذ حياة ذويهم

وكشفت رابطة أسر معتقلي مركز أبوحماد بالشرقية، اليوم الثلاثاء، عن العديد من الانتهاكات التى تتم بحق أكثر من 70 معتقلا، بعد ترحيلهم من مركز شرطة أبوحماد إلى معسكر الأمن، بالعاشر من رمضان سيئ السمعة.

وقالت الرابطة فى بيان لها خلال مؤتمر صحفي، عقدته ظهر اليوم الثلاثاء، بحضور عدد من أسر المعتقلين ان “ذويهم المعتقلين منذ أن قامت مليشيات الانقلاب بترحيلهم إجباريا من حجز مركز شرطة أبوحماد منذ 20 فبراير الماضى إلى معسكر قوات الأمن بالعاشر من رمضان سيء السمعة”.

وجاء نقلهم “بتدبير من مدير أمن الشرقية الانقلابى حسن سيف ومأمور مركز شرطة الانقلاب بأبوحماد عصام هلال ومعاونوه، الذين قاموا بافتعال المشكلات مع المعتقلين لكى يجدوا مبررا لترحيلهم وإهانتهم وهم ممنوعون من زيارتهم حتى الآن، فضلا عن منع دخول أى أدوية أوأطعمة لهم كما تقوم ادارة المعسكر بمنعهم من التريض حيث لم يروا الشمس منذ ترحيلهم حتى اليوم ، مما ادى الى تدهور الحالة الصحية للعديد من المعتقلين واصابة الاخرين بالعديد من امراض الحساسية والصدر والامراض الجلدية الخطيرة”.

 وحملت رابطة أسر معتقلى أبوحماد المسئولية الكاملة عن صحتهم وسلامتهم، لوزير داخلية الانقلاب، ومدير أمن الشرقية ومسئولى معسكر الأمن بالعاشر، وأيضا مامور مركز شرطة أبوحماد.

 وناشدوا المؤسسات الحقوقية والقانونية، بتوثيق جرائم وانتهاكات سلطات الانقلاب المتواصلة، بحق ذويهم حتى يتثنى محاكمة كل من تورط في هذه الجرائم والانتهاكات، التي تخالف كل الأعراف والقوانين والمواثيق الدولية، والتي لن تسقط بالتقادم.

وطالبوا سلطات الانقلاب بوقف نزيف الانتهاكات بحق ذويهم، مؤكدين على طرقهم لجميع الأبواب، واتخاذ جميع التدابير والخطوات القانونية والإعلامية، حتى يتم رفع الظلم ووقف الانتهاكات، والإفراج عن ذويهم.

 

* رهبان يمنعون محافظ الفيوم من إزالة تعديات ويحرقون “لودر

رفض رهبان يتبعون ديرا غير رسمي بالفيوم، اليوم الثلاثاء، إزالة سور مخالف أقاموه حول منطقة واحة العيون بطول 15 كم، ومنع الرهبان حملة لإزالة التعديات، يرأسها محافظ الانقلاب العسكري بالفيوم وائل مكرم، من دخول المنطقة.

وتحاول أجهزة أمن الانقلاب بمحافظة الفيوم إزالة المخالفات بالمنطقة، منذ فترة، للبدء في تنفيذ طريق «الفيوم- الواحات»، لكن رهبان الدير رفضوا تنفيذ أي إزالات، زاعمين أن أعمال تنفيذ الطريق ستهدد سلامة مبانٍ تابعة لكنيسة أقيمت بشكل مخالف بالمنطقة.

وقال مصدر بمحافظة الفيوم، إن رهبان «الدير المنحوت» أحرقوا إحدى معدات الشركة المنفذة للطريق «لودر»، وأعادوا بناء الجزء المهدوم من السور المخالف، رافضين مرور الطريق الجديد من «واحة العيون».

وأضاف المصدر- الذي كان ضمن حملة الإزالة- أن رهبان الدير رفضوا الحديث مع المحافظ عندما طلب منهم تناول الشاي معهم، وقال الراهب بولس لأفراد الحملة: «أنتم قلقتم منامنا.. جايين ليه؟!.. اتفضلوا مع السلامة».

وكانت الكنيسة الأرثوذكسية قد أعلنت أن الدير ليس كنسيا ولا معترفا به، وقررت “شلح” عدد من الرهبان المعترضين، معلنة تأييدها للدولة في تنفيذ الطريق. ودعت الحكومة لاتخاذ الإجراءات القانونية مع الرهبان المعترضين.

وترجع مشكلة الدير المنحوت إلى 1995 عندما تقدم عدد من رهبان الدير بطلب لوزارة البيئة بالحصول على ترخيص لممارسة الشعائر الدينية بواحة العيون، الامتداد الطبيعية لمحمية وادي الريان، مع الالتزام بعدم تغيير معالمها. لكن الرهبان قاموا بتشييد مبانٍ كنسيةٍ واستمروا في ارتكاب المخالفات عقب ثورة يناير، وقاموا بإنشاء مزارع ومبانٍ أخرى، وشيدوا سورا خرسانيا بامتداد الطريق الشرقي بطول 15 كم، تتوسطه بوابة حديدية عند مدخل الواحة الرئيسي.

 

 

* عنبر الإعدام والصواعق.. أهم وسائل التعذيب في “العقرب

تتنوع طرق تعذيب نزلاء سجن العقرب من الحبس الانفرادي ومنع الطعام والشراب والمياه وأدوات النظافة وأماكن النوم أو حتى ساعة لمعرفة الوقت، إلى اقتحام الزنازين بتشكيلات من الأمن المركزي، والاعتداء على نزلاء السجن بالعصي والكلاب البوليسية وإطلاق الغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى وقوع عشرات الإصابات، إضافة إلى حدوث حالات إغماء جراء الغاز المسيل للدموع.

بهذه الاعتداءات استهلت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات استعراضها لأساليب التعذيب المتبعة في سجن العقرب الذي تحول إلى مقبرة لدفن المعارضين في مصر.

وأضافت “التنسيقية” أن عنبري “H4 ، H3″ هما الأبشع في حيث الانتهاكات الجسدية والتعدي بالضرب والتعذيب بالصواعق الكهربائية، كما يعتبر عنبر الإعدام مقبرة لمن فيه؛ حيث الزنازين الانفرادية المعتمة التى تم طلاء جدرانها باللون الأسود.

وأضافت أنه يتم نقل بعض المعتقلين من بعض العنابر إلى زنازين التأديب فجأة، وتعريتهم، والتعدي عليهم بالضرب الشديد من أمناء الشرطة والضابط المسؤول، إضافة إلى حفلات التعذيب التي يتم تنظيمها كل فترة.

 

 

* اعتقال عم طفل المؤبد “أحمد شرارة

كشف مركز الشهاب لحقوق الإنسان عن قيام قوات أمن الانقلاب بمحافظة الفيوم، اليوم، باختطاف أحمد قرنى شرارة، عم الطفل أحمد منصور قرنى شرارة، والتى أصدرت محكمة غرب القاهرة العسكرية، فى فبراير الماضي، حكمًا بالسجن المؤبد على 116 شخصا، بينهم الطفل الذى لم يتجاوز 4 أعوام.

وقالت أسرة المختطف، إن فرقة من القوات الخاصة والأمن المركزى قامت بمهاجمة الجمعية الزراعية، مقر عمله، وتم اقتياده إلى جهة غير معلومة حتى ذلك الحين.

ومن المعلوم أن قوات الأمن بمحافظة الفيوم قد قامت بقتل عدد من المعارضين للنظام، قتلا خارج القانون بتصفيتهم جسديا، دون مراعاة لقانون أو دستور.

وطالب مركز “الشهاب” نائب عام الانقلاب بتكليف أحد مرؤسيه بمحافظة الفيوم، بالتحقيق في واقعة اختطاف السيد أحمد قرني شرارة.

 

 

*تعديل وزاري خلال 3 أيام.. يطيح بـ”المجموعة الاقتصادية” ويستحدث وزارة جديدة

كشفت مصادر مطلعة بمجلس الوزراء أن التعديل الوزاري المرتقب يشمل 11 حقيبة وزارية واستحداث حقيبة جديدة في غضون الأيام الثلاثة المقبلة.  وحسب المصادر، فإنه سيتم الإطاحة بوزراء المجموعة الاقتصادية مع الإبقاء على وزيري التخطيط والإسكان، فيما لم يحدد مصير وزير الصناعة.

وأشارت المصادر المطلعة إلى أن المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء مستمر في عمله كرئيس للحكومة الجديدة التي ستعرض بيانها على مجلس النواب.  

وأضافت أن التعديل الوزاري سيتم الإعلان عنه في غضون الأيام المقبلة قبل إلقاء بيان الحكومة أمام البرلمان وتقديم بيانها في أوائل أبريل المقبل.  وكان مجلس النواب برئاسة الدكتور علي عبدالعال علق أعماله الأسبوع الماضي بعد الانتهاء من مناقشة اللائحة الداخلية حتى يوم 27 مارس للإلقاء الحكومة لبيانها وعرض مشروعها على أعضاء المجلس لتحديد مصيرها.

والتقى عبدالفتاح السيسي، رئيس الوزراء، ظهر اليوم في لقاء مطول تم خلاله استعراض ملفات الوزارة وتقييمهم، إضافة إلى وضع اللمسات النهائية على برنامج الحكومة، خصوصًا بعدما فرغت وزارة العدل، على خلفية إقالة الزند بعد رفضه طلب رئيس الوزراء منه تقديم استقالته.  

وتابعت مصادر مسئولة بوزارة الموارد المائية والري، إن وزير الري حسام مغازي سيكون خارج التشكيل الجديد، بالإضافة إلى وزير الزراعة عصام فايد، لافتة إلى أن تقييم أداء الوزيرين أدى إلى استبعادهما بشكل كبير من جانب رئيس الوزراء.

وأوضحت المصادر التي فضلت عدم نشر اسمها، أنه رغم التغييرات الكبيرة التي أحدثها فايد بالزراعة، إلا أن قضية مفجر القمح الفاسد رجحت كفة استبعاده.  كما أن فشل وزير الري حسام مغازي في المفاوضات الفنية لسد النهضة، أدي أيضًا إلى استقرار الرئيس ورئيس الوزراء على استبعاده.  

ورجح مدير مركز الدراسات الإستراتيجية، الدكتور سعد الزنط، أن يكون التعديل شاملا لوزراء المجموعة الاقتصادية في ظل ماتشهده مصر حاليًا من عدم استقرار خصوصًا في الاقتصاد. ووصف الزنط أداء حكومة شريف بأنه “ضعيف للغاية ولا يتوافق مع خطوات السيسي”، قائلاً: “التعديل الوزاري لابد منه وعلى الفور”.

وأشار الزنط إلى رغبة فصائل داخل البرلمان في إقالة الحكومة ككل، وذلك لإتاحة الفرصة أمامها لتشكيل الحكومة، مستبعدًا ذلك، لافتًا إلى أن تنفيذ أجندات معينة لصالح بعض الأحزاب التي يمتلكها رجال أعمال سيكون من الصعب جدًا في ظل وجود “ائتلاف دعم مصر”.

 وكان نواب عن حزب “المصريين الأحرار” عبروا عن رفضهم لبيان الحكومة المقترح إلقائه في 27مارس الجاري، والذي تشرح فيه الحكومة إنجازاتها خلال الفترة التي قضتها.  في حين تضع أمام النواب الخطط المقترح تنفيذها خلال الفترة القليلة وتطلب منهم إتاحة الفرصة لها للاستمرار، وهو ما يقرره النواب في تصويت يجرى بعد ذلك من المرجح أنه يكون لصالح استمرار الحكومة

 

 

* 25% زيادة في أسعار الزيوت والشاي

أعلنت الغرفة التجارية ارتفاع أسعار الزيوت والشاي بنسبة 25% بالسوق المحلية؛ جراء استمرار أزمة الدولار، وقرارات البنك المركزي خفض قيمة الجنيه بشكل غير مسبوق.

وقال جلال معوض، عضو الشعبة العامة للمواد الغذائية باتحاد الغرف التجارية في تصريحات صحفية: إن أسعار السلع الغذائية ستشهد تحركا كبيرا فى تسعيرتها خلال الفترة المقبلة، جراء عدم ضبط سوق الصرف وأزمة نقص العملة، مشيرا إلى أن قرارات البنك المركزى الأخيرة ستؤدى إلى زيادة أسعار العديد من المنتجات الغذائية الهامة، التى تحتل مرتبة هامة لدى كل أسرة مصرية.

وأشار معوض إلى أن منتجات الشاى والزيوت والتونة هي أكثر السلع التى شهدت زيادة منذ شهر، حيث ارتفعت أسعار الشاى بنسبة 20%، وارتفعت من 640 جنيها إلى 720 جنيها فى الكرتونة الواحدة، أى بواقع 4 جنيهات زيادة فى الكيلو الواحد، لافتا إلى أن أسعار الزيوت ارتفعت بنسب 25%، فأصبح سعر الكيلو الزيت العادى يصل إلى 11 جنيها، وأسعار خامات الجبن زادت 10%، وارتفعت أسعار منتجات التونة والمعلبات بمقدار 20%، وبلغ سعر التونة الفاخرة 11 جنيها.

 

 

*مصر للطيران” تقرر زيادة أسعار التذاكر بنسبة 13 %

قررت شركة مصر للطيران فرض زيادة جديدة 13 % على جميع أسعار تذاكر رحلاتها اعتبارًا من اليوم الثلاثاء بعد قرار البنك المركزي المصري رفع سعر صرف الدولار أمام الجنيه المصري، الأمر الذي ترتب عليه زيادة تكاليف التشغيل ومنها الوقود، حيث تقوم شركات الطيران بشراء وقود الطائرات بالدولار الأمريكي .

وصرح مصدر مسئول بمطار القاهرة بأن مصر الطيران بدأت اليوم الثلاثاء تطبيق زيادة جديدة على جميع شرائح تذاكر سفر الركاب من مطار القاهرة الدولي وتختلف الزيادة الجديدة المفروضة على تذاكر السفر حسب شريحة كل تذكرة والتي تبلغ 12 شريحة سفر مختلفة على درجات مقاعد الرحلات، وقد شهدت الزيادة تفاوتًا في قيمة التذاكر وتقدر بنحو 13 % على تذاكر سفر الركاب من مصر إلى المطارات الخارجية والداخلية .

وصرح مصدر مسئول بأن تكاليف ونفقات الرحلات يتم معاملتها بالدولار في الخارج والتي تتمثل في رسوم الهبوط والإقلاع والإيواء والمرور بالأجواء والتسهيلات الملاحية، موضحًا أن المشكلة التي تواجه مصر للطيران أن جميع مصروفاتها يتم معاملتها بالدولار بنسبة 80% ومنها الوقود والصيانة وقطع غيار الطائرات والهبوط والإقلاع وغيرها من الخدمات الأساسية لرحلات الطيران خارج مصر

وأضاف بأن سعر التذكر يختلف من دولة لأخري ومن المتوقع أن تشهد أرصدة شركات الطيران الأجنبية العاملة في مصر انخفاضًا بنسبة 20 % بعد رفع سعر الدولار أمام الجنيه، مما يشكل عبئًا كبيرًا على هذه الشركات وأرصدتها الناتجة من بيع التذاكر داخل مصر، وقد تضطر لإعادة النظر في سياسة البيع والتسعير لتذاكر السفر على رحلاتها من داخل مصر، مشيرًا إلى أن السعر المعلن بالدولار، ويتم معادلته بالجنيه المصري، وهذا السعر شهد ارتفاعًا بعد القرار الأخير للبنك المركزي، مما اضطر شركات الطيران لمواجهة مشكلة كبيرة في توفير العملة، كما أن بيع تذاكرها بالسعر السابق سوف يسبب لها خسائر فادحة .

 

 

* الشرقية.. برأت المحكمة 16 فلفقت لهم الشرطة تهمة جديدة!

كشف أحد أعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين بالشرقية عن تلفيق قوات أمن الانقلاب بمدينة الإبراهيمة عدة اتهامات لـ16 معتقلا من رافضى الظلم ومناهضى الانقلاب، بعد أن قضت محكمة جنح مستأنف ههيا ببراءتهم في القضية رقم 530 لسنة 2016 جنح الإبراهيمية، والمستأنفة برقم 2037 لسنة 2016 ج س ههيا بجلسة 10/3 / 2016.
وأضاف عضو هيئة الدفاع أنه بعد تعنت سلطات الانقلاب فى الإفراج عن المعتقلين، فوجئ المعتقلون بتلفيق محضر جديد لهم، اليوم الثلاثاء، يحمل رقم 2630 لسنة 2014 إداري ههيا، حيث لفقت لهم اتهامات، أبرزها “إحراز مفرقعات، والتجمهر، والانضمام لجماعة محظورة”.

والذين وردت أسماؤهم فى المحضر هم:
1-
محمود بكري محمد عبده
2-
محمد ناصر متولي علي
3 –
عادل محمد مصباح
4 –
ثروت عوضين السيد السيد
5 –
عبد الستار محمد عبد الكريم هنداوي
6 –
محمد عطية محمد عطية
7 –
أحمد محمد أحمد محمد الهلاوي
8 –
أحمد محمدي طه إسماعيل
9 –
صبحي علي أحمد حسين
10 –
محمد إسماعيل عبد الرحمن محمد
11 –
محمد زكي محمد أحمد البرماوي
12 –
محمد جمال محمد سيد أحمد
13 –
إبراهيم محمد السيد سالم
14 –
السيد إبراهيم السيد محمود
15 –
صابر محمد الشوادفي محمد
16 –
السيد عمر أحمد سلامة

 

*موشيه يعلون” يفضح السيسي: خططنا لـ 30 يونيو لكي يحكم العسكر مصر

اعترف موشيه يعلون، وزير الدفاع الإسرائيلي، أثناء كلمته أمس أمام مؤتمر الأيباك بواشنطن، أن إسرائيل وأمريكا خططتا لمظاهرات الثلاثين من يونيو في القاهرة عام 2013 ضد الرئيس الإسلامى محمد مرسي.

 وقال يعلون، أمام المؤتمر السنوي للجنة “أيباك” أكبر لوبي صهيوني مؤيد للكيان الإسرائيلي في أمريكا، إنه تم التخطيط للانقلاب على الرئيس مرسي بالتعاون مع لواءات الجيش والمخابرات المصرية والخليجية، وتم إيصال اللواء عبد الفتاح السيسي إلى سدة الحكم.

 وأكد يعلون أن مصلحة إسرائيل ستبقي دائما وأبدا مع النظم العسكرية في العالم العربى، وفي مصر على وجه التحديد؛ لأنهم يخدمون مصالح الدولة العبرية.

وتأسف “يعلون” على أن النظم العسكرية تعصف عادة بالديمقراطية في مصر، مطالبا اللوبي بمزيد من الدعم للسيسي، قائلا: “ولكن لا بد أن ندعم تلك النظم لأنها تدعم إسرائيل”.

 وكان يعلون قد قال في أكثر من مناسبة: إن مصر لن تشهد استقرارا ما دام حيا. وكان يفترض أن تتزامن زيارة “نتنياهو” إلى واشنطن مع تلك المناسبة التى شارك فيها مرارا خلال السنوات الماضية، لولا أنه اعتذر لسبب غير مفهوم.

 

 

*سفير بريطانيا يجدد قلق لندن لوضع حقوق الإنسان بمصر

جدد السفير البريطاني لدى القاهرة، جون كاسن، الاثنين، الحديث عن مخاوف بلاده بشأن أوضاع حقوق الإنسان في مصر.

وقال “كاسن” في تغريدة عبر صفحته الرسمية بموقع “تويتر”، إن “تصريح بريطانيا في الأمم المتحدة يعبر عن القلق الشديد إزاء تقارير الاعتقالات والتعذيب وأوضاع المجتمع المدني في مصر“.

والخميس الماضي، قالت بريطانيا، في كلمتها خلال انعقاد مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة في العاصمة السويسرية جنيف، إنها “تشعر بقلق بالغ بشأن مصر، إزاء احتجاز نشطاء المجتمع السياسي والمدني والصحفيين والوفيات وتقارير عن التعذيب في مخافر الشرطة والسجون، والتضييق المستمر من القضاء للمجتمع المدني بالعمل بحرية“.

وحينها أكدت بريطانيا أن “احترام حقوق الإنسان هو أمر أساسي لاستقرار مصر على المدى الطويل“.

وكان البرلمان الأوروبي اعتبر في بيان، الخميس الماضي، عقب جلسة لأعضائه، أن “حادث مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني على يد قوات أمن الانقلاب (التي أدانها بشدة)، ليس حادثا معزولا، وإنما يأتي في سياق حوادث تعذيب واعتقال وقتل واختفاء قسري شهدتها مصر خلال السنوات الأخيرة”، داعيا لوقف انتهاكات حقوق الإنسان، وكذلك الهجمات الأمنية ضد من يدافع عنها.

وأصدر عدد من نواب البرلمان الأوروبي، خلال الجلسة ذاتها، توصية إلى البرلمان ودول الاتحاد الأوروبي تدعوه إلى حظر مساعداته إلى مصر، وذلك على خلفية مقتل طالب الماجستير الإيطالي جوليو ريجيني في القاهرة قبل نحو شهر.

يذكر أن الشاب جوليو ريجيني (28 عاما، طالب دكتوراه في جامعة كامبريدج)، كان متواجدا في القاهرة منذ سبتمبر الماضي، لتحضير أطروحة دكتوراه حول الاقتصاد المصري، واختفى مساء 25 يناير الماضي في حي الدقي بمدينة الجيزة، حيث كان لديه موعد مع أحد المصريين، قبل العثور على جثته بعد 10 أيام في إحدى الطرق غربي العاصمة المصرية.

ونفت داخلية الانقلاب، في بيانات سابقة وتصريحات لمسؤوليها، أن يكون لأجهزتها أي صلة بالحادث، كما أعلنت عن فتح تحقيق في الموضوع، دون أن يعلن عن نتائجه حتى اليوم.

 

* بالفيديو.. موظفو الأوقاف: نحلف بسماها وبترابها مختار جمعة اللي خربها

واصل موظفو هيئة الأوقاف، اليوم الثلاثاء، إضرابهم عن العمل واعتصامهم، أمام مقر الهيئة بحي الدقي التابع لمحافظة الجيزة، لليوم الثالث عشر على التوالي، رافعين شعار “لا تراجع ولا استسلام” بعد لقائهم أمس بالسيد الشريف وكيل مجلس برلمان السيسي لعرض مطالبهم ووعدهم بتلبيتها.

 يأتي في مقدمة مطالب موظفي الأوقاف، تحسين الأحوال المادية، وإعادة الموظفين المفصولين، إلي العمل وإلقاء قيادات الهيئة، وفصل الهيئة عن وزارة الأوقاف وإسنادها لجهة استثمارية، وصدور تشريع لحماية أراضي الأوقاف المنهوبة.

 كان محمد مختار جمعة، وزير أوقاف الانقلاب، قد  قرر اعتبار كل من لم ينتظم بعمله ابتداء من يوم الأحد الماضي، منقطعًا عن العمل، موجهًا باتخاذ اللازم بإنذاره بالفصل وعدم صرف أي مستحقات له بعد تاريخ 6 مارس الجاري لحين انتهاء التحقيق معه، مع الدفع بمجموعة من مفتشيها الماليين والفنيين للنظر في أي مقترحات أو شكاوى تتصل بالشأن المالي أو الإداري، ورفع تقارير مفصلة لمختار جمعة.

 وتحدي موظفو الهيئة قرار الوزير منظمين تظاهرة حاشدة يوم الأحد، مرددين هتافات ضده منها: “احلف بسماها وبترابها مختار جمعة اللي خربها”.. “احلف بسماها وبترابها مختار الشيخ اللي خربها”.. “يا وزير قول الحق خدت الشقة ولا لأ”.

 وجلست الموظفات على سلالم الهيئة داخل المقر، بينما فضَّل موظفين افتراش الأرض بـ”الحصر” في الشارع الرئيسي، وقام آخرون بترديد هتافات  ضد المسؤولين منها : “والله زمان وبعودة.. ليلة أبوكم ليلة سودا”.. “اعتقلوني اعتقلوني مش هتشوفوا الخوف في عيوني”.

https://www.youtube.com/watch?v=VYEP4ZbWjik

 

* حاتم” يقتل والده بالبحيرة.. دولة الشرطة ..الأسباب والتداعيات!

شهدت مدينة الرحمانية بالبحيرة، جريمة قتل بشعة بعد أن تجرد أمين شرطة من كل معانى المشاعر وقتل والده مساعد شرطة على المعاش بطعنه نافذة بالقلب لوجود خلافات عائلية بينهما.
وأفادت التحريات قيام أمين شرطة بقتل والده مساعد شرطة جراء التعدى عليه بسلاح أبيض، بعد وقوع مشاجرة بين المتهم “ع.م.ا” أمين شرطة، ووالده “م.م.امساعد شرطة بالمعاش على خلفية خلافات عائلية؛ حيث وقعت مشاجرة فيما بينهما قام على إثرها أمين الشرطة بطعن والدها فأرداه قتيلا،
كما أصيب أمين الشرطة بجروح وكدمات، وتم نقله لمستشفى دمنهور العام، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 2632 إدارى مركز الرحمانية لسنة 2016.
وشهدت الفترة الأخيرة تصاعد جرائم أمناء اللشرطة التعدي على المواطنين العزل، مستخدمين سلطاتهم في تجاوز القوانين التي تحمي المواطنين من بطش الأمن، فيما يرجع مراقبون ذلك لدورهم في دعم الانقلاب العسكري على الرئيس الشرعي محمد مرسي، ومشاركتهم في مواجهة التظاهرات الرافضةل نقلاب العسكري، وشعورهم بدور كبير في الحياة السياسية التي تمت عسكرتها منذ انقلاب 3 يوليو.
فيما يطالب حقوقيون بلجم ممارسات وزارة الداخلية التي تجاوزت القواعد القانونية والقيم المجتمعية، في استعادة لمشهد ثورة يناير 2011.
وأوضح أحمد مصطفى -رئيس ائتلاف أمناء الشرطة- أن أعدادهم تفوق أعداد الضباط، فعدد الأفراد فى الداخلية يقدر بنحو 380 ألف، بينهم 100 ألف أمين شرطة، مقارنة بعدد الضباط الذى يبلغ نحو 40 ألفا.
واعترف مصطفى في حواره مع “مصر العربية” مؤخرا، بأن الداخلية في حاجة إلى ثورة على العاملين فى قطاع المباحث، خاصة أنهم الأكثر تعاملا مع الجمهور، فلا يوجد منهم من تغير منذ ثورة يناير، ويسيئون التعامل مع المواطنين، ويستخدمون التعذيب كوسيلة لانتزاع الاعترافات، وهم مجموعة من الأمناء والضباط، قطاع منهم معروف عنه التجاوز، واستخدام التعذيب كوسيلة للتعامل مع المواطنين، وكثير منهم بقوا فى أماكنهم.
وتابع: “كان لنا مطالب إصلاحية، حيث إن هناك عددا من ضباط المباحث يستخدمون التعذيب كوسيلة ممنهجة لانتزاع الاعترافات فى المباحث الجنائية وأمن الدولة باعتباره منهجا متبعا، ويجب تقديم كل من تورط فى التعذيب للمحاكمة الجنائية فورا..
وكشف رئيس ائتلاف أمناء الشرطة عن وجود 12 ألف فرد شرطة كانوا مفصولين، بينهم نسبة فاسدة بالتأكيد، وأعادهم محمود وجدى، وزير الداخلية آنذاك إلى العمل، واستمروا فى فسادهم وارتكبوا جرائم، وطالبت الوزير بإعادة فحص أوراقهم.

مناهج الشرطة
ويرى خبراء أن أسباب حدوث التجاوزات تحتاج إلى ثورة فى العلوم التى تدرس،  فيجب تدريس حقوق الإنسان، وإعطاء دورات كيف يتمكن الفرد من أن يحفظ توازنه، فهناك علم التحكم فى الثبات الانفعالى، وهذا لا يدرس.
وكان وزير داخلية الانقلاب أدخل عدة تعديلات مؤخرا على المناهج الدراسية باكاديمية الشرطة، وصفها الخبرء بـ”العسكرة” حيث قلصت مناهج علم النفس والقانون ، وتم الغاء مادة القانون الجنائي، والتركيز على الانضباط العسكري، رغم أهمية المواد  السلوكية، لارتباط عمل الشرطة بالاوساط المدنية.

 

 

*الدين الخارجي لمصر يقفز إلى 47.8 مليار دولار

قال البنك المركزي المصري، اليوم الثلاثاء، إن الدين الخارجي للبلاد ارتفع في نهاية الربع الثاني من العام المالي الجاري (2015-2016) بنحو 1.7 مليار دولار، ليصل إلى 47.8 مليار دولار.

ويأتي هذا الارتفاع في وقت تعاني فيه مصر من أزمة نقد أجنبي دفعت البنك المركزي أمس الاثنين إلى خفض قيمة الجنيه بنحو 14.5% مع طرح عطاءات استثنائية، وذلك في محاولة للقضاء على سوق الصرف السوداء.

وأوضح المركزي المصري، في تقرير، اليوم أن الدين العام لمصر قفز إلى 47.8 مليار دولار بنهاية ديسمبر/كانون الأول الماضي مقابل نحو 46.1 مليار دولار في نهاية سبتمبر/أيلول الماضي.

وارتفع الدين العام لمصر بنحو 6.5 مليارات دولار خلال فترة الربع الأخير من العام الماضي قياسا بالفترة نفسها من 2014.

وكان المركزي المصري قد أعلن، يوم 19 يناير/كانون الثاني الماضي، عن ارتفاع الدين العام المحلي إلى نحو 2.259 تريليون جنيه، في نهاية سبتمبر/أيلول الماضي، وهو مستوى تاريخي جديد له مقابل نحو 2.116 تريليون جنيه في نهاية يونيو/حزيران الماضي.

وذكر البنك أن 89% من إجمالي هذه الديون مستحقة على الحكومة بواقع 2.011 تريليون جنيه بزيادة قدرها 140.3 مليار جنيه مقارنة بمعدلها في يوليو/تموز الماضي.

فيما بلغت نسبة ديون الهيئات العامة الاقتصادية 0.6% من إجمالي ديون مصر بما يعادل 12.2 مليار جنيه.

 

 

*بلومبرج” تتوقع مزيدًا من تخفيض قيمة الجنيه المصري

تتوقع شبكة “بلومبرج” الأميركية، أن يحدث للجنيه المصري مزيد من الانخفاض، مع رفع معدل الفائدة.
ونقلت عن رئيس قطاع الأسهم بـ”بلتون فاينانشيال”، هاني جنينة، توقعه أن يقوم البنك المركزي برفع تكاليف الاقتراض بنسبة 1% على الأقل؛ وذلك بعد السماح بتخفيض قيمة العملة بنسبة 13% أمام الدولار.
وأضاف أن الزيادة في معدل الفائدة لن تكون صغيرة بالتأكيد، مشيرًا إلى أن هذا سيعتمد على ما سيحدث في السوق خلال الأيام الثلاثة المقبلة.

وأوضح “جنينة”، أن العملة سيتم تخفيضها بنسبة تتراوح بين 13 إلى 18% أمام الدولار خلال أو قبيل اجتماع لجنة السياسة النقدية، في السابع عشر من مارس الجاري، متوقعًا أن تقوم اللجنة برفع سعر الفائدة على الودائع إلى 10.25%، وهو أعلى معدل منذ فبراير 2009.

 

 

*”العفو الدولية” تحذر من إعدام “حلاوة
طالبت منظمة العفو الدولية بالإفراج عن إبراهيم حلاوة، المعتقل في سجون الانقلاب العسكري بمصر منذ 940 يوما، مشددة على ضرورة إعادته لأسرته في أيرلندا.

وأوضحت المنظمة، في بيانها الصادر مساء أمس، أنه لم يتم إدانته حتى الآن، وحُبس لمجرد تعبيره عن رأيه وحقه في التجمع السلمي، مشيرة إلى أنه كان من المفترض أن تبدأ محاكمته في أغسطس 2014، إلا أنه لأكثر من سنة ونصف تخضع المحاكمة للمرة الثالثة للتأجيل حتى 26 يونيو 2016.

ووصفت المنظمة الأمر بـ”المشين”، ولا يمكن الانتظار أكثر من ذلك، وسط القلق من تعرضه للتعذيب، وتدهور حالته الصحية، وسط سوء أوضاع احتجازه.

ويبلغ إبراهيم حلاوة من العمر 20 عاما، ويقبع في زنزانته منذ 30 شهرا لمجرد ممارسته حريته في التعبير، بحسب البيان.

وفقد حلاوة 30 كجم من وزنه؛ نتيجة إضرابه عن الطعام على مراحل، والذي بدأه منذ أكثر من 160 يوما، معبرة عن قلقها من حالته الصحية.

يذكر أنه تم اعتقاله عندما كان يبلغ من العمر 17 عاما في 16 أغسطس 2013، حيث كان بصحبة 3 من شقيقاته بالقاهرة بعد فض اعتصامي رابعة العدوية والنهصة، ولجؤوا إلى مسجد قريب منهم بمنطقة رمسيس عندما بدأ فض المظاهرات بالقوة.

وأكدت العفو الدولية أنه يواجه محاكمة بصحبة 493 شخصا، ولا يمكن أن تكون منصفة، بحسب المنظمة، مشيرة إلى أنه قد يواجه عقوبة الإعدام لمجرد مشاركته في احتجاج، ومحاصرة قوات الأمن لهم هذا اليوم، وإطلاق النار عليهم داخل المسجد، ولم يكونوا يملكون مكانا للفرار منه، مؤكدة أنهم لا يمكن أن يكونوا قد أطلقوا النار على الأمن، بحسب ما تزعم السلطات المصرية، وفقا لتعبير المنظمة.

 

 

*أيرلندي يعاني وضعاً صحيًا حرجًا في سجون الانقلاب

عامان ونصف العام مرت، على شاب أيرلندي مسلم، وهو يعاني ظلمة سجون الانقلاب، لتعلمه السلطات المختصة، مؤخرًا، بتأجيل محاكمته للمرة الثالثة عشر على التوالي.
وسيواجه إبراهيم حلاوة، 20 عامًا، وهو واحد من أصل 493 مدعى عليهم، محاكمة جماعية مرتبطة بأحداث حصار أمن الانقلاب لمسجد الفتح في السادس عشر من أغسطس 2013.
وتواصل الجمهورية الأيرلندية، جهودها الدبلوماسية الرامية، للإفراج عن حلاوة، كونه أحد رعاياها.
وكان حلاوة، مجرد مراهق، في مقتبل العمر، عندما ألقت داخلية الانقلاب القبض عليه، إلى جانب شقيقاته الثلاث، الأكبر منه سنًا، في مسجد الفتح، بميدان رمسيس حيث لجأ إليه المتظاهرون، الذين خرجوا احتجاجًا على الانقلاب العسكرى على الرئيس محمد مرسى أول رئيس مدني منتخب في مصر، بالانتخابات الرئاسية في يونيو 2012.
وأطلق سراح أخوات حلاوة الثلاثة، في وقت لاحق، فيما بقي إبراهيم محتجزًا على ذمة المحاكمة، التي تم تأجيلها مجددًا، في 6 مارس، للمرة الثالثة عشر على التوالي.
من جانبها، قالت منظمة “ريبريف” الحقوقية البريطانية، إن حلاوة تعرض للتعذيب خلال فترة اعتقاله، من خلال الضرب، والحبس الإنفرادي، إضافةً إلى تعرض يده لتشوه دائم، وذلك على خلفية حرمانه من العلاج الطبي، إثر إصابته بطلق ناري.
وسلطت الأناضول الضوء على قضية “حلاوة”، من خلال لقاء أجرته مع أخته سمية في مسجد “كلونسكيغ”، في العاصمة الأيرلندية، دبلن.
وقالت سمية، إن “شقيقها فقد 30 كجم من وزنه، جراء إضراب عن الطعام، كان قد بدأ به تدريجيًا، وذلك من خلال الإضرب أولًا عن تناول السكريات واللحوم، والاكتفاء ببعض الفواكه، التي تزوده والدته بها، بين الحين والآخر“.
وأضافت سمية “إن سياسة اللين التي تتبعها أيرلندا، مع حكومة الانقلاب، بما يخص قضية أخي، لن تؤتي ثمارها، إلا في حال اتبعت نهجًا، أكثر صرامة، تتطالب من خلاله بحريته من أحد سجون الانقلاب الأسوأ سمعة في مصر“.
وفي السياق ذاته، قال “حسين”، أيرلندي الأصل، والد “حلاوة”، وهو إمام المسجد الأكبر في أيرلندا، إن “حكومة الانقلاب، خطفت إبني من المسجد، وأطالب حكومتي، ببذل المزيد من الجهود الرامية لإخلاء سبيله“.
وحثت عائلة “حلاوة” السلطات الأيرلندية، الاستفادة من القانون رقم 140، الذي أعيد بموجبه، سابقًا، الصحافي الأسترالي، بيتر غرسته، إلى بلاده، بعد أن كان قد اعتقل بالقاهرة، في ديسمبر2013 ، بتهمة تهديد الأمن القومي، من خلال تغطياته الصحفية التي كانت تعرض على قناة الجزيرة.
من جانبه، لم يصدر مكتب الشؤون الخارجية لحزب “فيانا فيل” الأيرلندي، تصريحًا مباشرًا، حول تساؤل الأناضول بخصوص شرعية احتجاز “حلاوة“.

وأعلن الحزب في بيان مفصل، لاحقًا، على لسان بريندان سميث، المتحدث باسمه، أن استراتيجية الحكومة الأيرلندية تهدف أولًا إلى الحصول على إخلاء سبيل للسيد “حلاوة” ليتمكن من العودة إلى عائلته، ومتابعة دراسته في بلده، واستمرار رعايته الاجتماعية، خلال فترة احتجازه، من خلال الدعم القنصلي لقضيته، في المرتبة الثانية“.

وأضاف سميث “إن الزيارة الخمسين، التي قام بها مسؤولو سفارتنا، للسيد حلاوة، في 11 فبراير من العام الجاري، تبين أن قضيته تعتبر أولوية لدينا، ونبذل كل ما بوسعنا، للتأكد من سلامته، خلال فترة احتجازه، داعين سلطات الانقلاب الإفراج عنه بكفالة، أو بموجب المرسوم الرئاسي، الذي صدر في فبراير 2015“.
وأكد أنه “ليس من المقبول أن يحرم مواطن أيرلندي (17 عامًا عندما اقتيد إلى الحجز)، من محاكمة عادلة”، موضحًا أن على الحكومة تكثيف جهودها الرامية للحصول على إخلاء سبيل لـ “حلاوة” في أسرع وقت ممكن“.

 

 

*الزند: أنا مظلوم وما عنديش مانع للحبس والاعتقال

كشف وزير العدل المصري المقال، أحمد الزند، أنه لم يتقدم باستقالته من منصبه، على خلفية أزمة التصريحات التي أدلى بها حول النبي، صلى الله عليه وسلم، مؤكدا أنه تعرض للظلم، وأنه مستعد للحبس والاعتقال، وأن الإخوان هم من أشعلوا نار الفتنة حول تصريحه، بحسب وصفه، وهو التصريح الذي اعتبر إساءة بالغة لمقام النبوة، وتطاولا على النبي.

جاء ذلك في حوار للزند مع صحيفة موالية للانقلاب، الصادرة الثلاثاء، في أول ظهور إعلامي له، بعد قرار إقالته مساء السبت الماضي.

وفي الحوار قال الزند إنه أبلغ رئيس الوزراء شريف إسماعيل رفضه تقديم استقالته، وإنه قال له: “لو انطبقت السماء على الأرض لن أقدم استقالتي، لأني أعتبرها ظلما لي، ولن أظلم نفسي“.

وردا على قول إسماعيل له: “عايزين نلم الدور”، فقال الزند حسبما صرح: “لا أخشى الموت، إذا كنتم عايزين تقيلوني فأهلا وسهلا، ولو عاوزين تظلموني، أو تحبسوني، أو تعتقلوني، فأنا معنديش مانع”، مضيفا أن المهندس شريف إسماعيل كان يحمل رسالة بضرورة أن أقدم استقالتي، وهو ما رفضته بشكل قاطع“.

وشكا الزند من إجهاده خلال عمله بالوزارة، وقال إنه كان يعمل 15 و16 ساعة في اليوم، في خلال العشرة شهور التي قضاها في الوزارة، ما جعل سنه أكبر بعشر سنين، على حد تعبيره، مضيفا: “والله ما شفت أسرتي من العيد الصغير اللي فات“.

وشكك الوزير المقال في قانونية قرار إقالته فقال: “معلوماتي أن هناك تعديلا وزاريا قبل إلقاء الحكومة بيانها، ولو أجريت تعديلا وزاريا بعد إلقاء البيان، يجب أن تشرك فيه مجلس النواب في الاختيار، طبقا للمادة 146 من الدستور، لكن لا اللي بيسيب مجلس الوزراء بيموت، ولا اللي بيكمل هيعيش أكتر”، على حد قوله.

ودافع الزند باستماتة عن تصريحاته خلال لقائه التليفزيوني نظرة”، مع المذيع حمدي رزق، على قناة “صدى البلد”، مساء الجمعة، التي قال فيها إنه سيسجن أي شخص يخطي و”لو نبي“.

وقال: “قلت لو نبي، ولم أقل النبي، وهناك اختلاف كبير، لأن ما قلته ليس معرفا، وما أقصده هو أن يطبق القانون على الجميع، كما أنني قلت حرف لو، وهو حرف امتناع للامتناع، وهي مسألة افتراضية، والرسول قال: (لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها)، مثلما أقول: (لو الشمس طلعت من الأرض تبقى القيامة قامت)، وربنا عز وجل قال في القرآن: (تلك الرسل فضلنا بعضهم)، ولم يقل الأنبياء“.

وتابع: “قدمت اعتذارا عما قلته، ومن منا لا يحب الرسول، لأنه كما قلت في حشايا القلب، وأرجو أن يكون مقبولا من الله والرسول وكافة من يحبون النبي، وأنا منهم، لكن مليشيات الإخوان وجدوا ضالتهم في هذا التصريح، وأشعلوا نار الفتنة”، حسبما قال.

ويذكر أن الزند تولى منصبه وزيرا للعدل خلفا لمحفوظ صابر، الذي تقدم باستقاله بعد تصريحات وصفها كثيرون بأنها عنصرية، ومسيئة للفقراء.

وشغل الزند منصب رئيس نادي القضاة في عام 2009 حتى أيار/ مايو 2015، واعتبر أحد أكبر معاول الهدم لنظام الرئيس محمد مرسي، حيث دأب على مناكفته، خاصة بعد الإعلان الدستوري الذي أصدره في تشرين الثاني/ نوفمبر 2012، بهدف حماية الجمعية التأسيسية للدستور من الحل.

إلى ذلك تقدم العديد من المواطنين المصريين ببلاغات إلى النائب العام ضد الزند يتهمونه بازدراء الإسلام، وتكدير السلم العام، وطالب أحدها بضبطه وإحضاره، ومنعه من السفر، على خلفية تصريحه المسيء إلى النبي.

ومن جهتهم، أكد صحفيون، وإعلاميون مقربون من رئيس الانقلاب عبدالفتاح السيسي، أن إقالته لم تكن بسبب تصريحه المسيء المشار إليه فقط، وإنما بسبب مجمل أعماله، وتصريحات سابقة له أحرجت نظام حكم السيسي، خاصة تصريحه الشهير بقتل عشرة آلاف من الإخوان مقابل كل شهيد إذا سقط من الجيش أو الشرطة، الذي فسر باعتباره دعوة فاشية لإبادة الإخوان، وهدم دولة القانون، وغيره من التصريحات، والممارسات، التي أثارت الجدل حولها.

 

 

بوتين شاذ جنسياً

السيسي بوتينبوتين شاذ جنسياً

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

كشفت صحيفة بريطانية، من خلال تحقيق أجرته، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين “شاذ جنسيا”.

واعتمدت في هذا التقرير على اعترافات الجاسوس الروسي القتيل ألكسندر ليتفينينكو الذي كشف أيضا سنة 2006، أن بوتين مارس الجنس على أطفال في إحدى الشقق رفقة سياسي آخر كان برفقته وقد قام الجاسوس الروسي بكشف هذا الأمر الخطير بعد انتشار صور للرئيس الروسي وهو يقبل بطن طفل صغير يبلغ 5 سنوات من العمر بالكرملين. كما أكد ألكسندر ليتفينينكو أن هذه الاتهامات التي أطلقها مثبتة بصور وفيديوهات قام بوتين بإتلافها فيما بعد.

 

ألكسندر ليتفينينكو على فراش الموت بعد تسميمه

ألكسندر ليتفينينكو على فراش الموت بعد تسميمه

في مقابل ذلك كان الجاسوس الروسي ألكسندر ليتفينينكو قد توفى سنة 2006 داخل أحد المستشفيات نتيجة تسممه في ظروف غامضة. وكانت المفاجأة حين كشفت لجنة التحقيق البريطانية أنه من المحتمل بشكل كبير أن يكون بوتين قد صادق بنفسه على أوامر قتله بالسم بعد كشفه هذه المعلومات الخطيرة عنه.

ومن الثابت أن الجاسوس الروسي السابق ألكسندر ليتفينينكو تمت صلاة الغائب على جثمانه بالمسجد المركزي في لندن تم دفنه وفق الشعائر الاسلامية بعد أن اعتنق الاسلام على فراش موته في العاصمة البريطانية لندن اثر تسممه الغامض بمادة بولونيوم 210 المشعة.

وكان والد الجاسوس وولتر ليتفينينكو قال في مقابلة صحفية إن ابنه المولود لعائلة مسيحية أرثوذكسية والذي لديه صلات قوية بالمتمردين الاسلاميين في الشيشان هو الذي طلب منه دفنه وفق الشعائر الاسلامية بينما كان يرقد في مستشفى يونيفرسيتي كوليج“.
وقال والده :”عندما طلب مني أن يدفن وفق الشعائر الاسلامية أجبته بالموافقة وقلت له كما ترغب يا ولدي. نحن لدينا قبلك شخص مسلم في العائلة وهو زوج ابنتي . أهم شئ بالنسبة لي هو الإيمان بالله الواحد“.
وكان العميل السابق بجهاز الاستخبارات الروسي KGB، ألكساندر ليتفينينكو، الذي يعتقد أنه تعرض للتسمم قبل ثلاثة أسابيع من وفاته في العاصمة لندن، وقد توفي يوم 24 نوفمبر 2006 واتهمت عائلته الحكومة الروسية بالوقوف وراء موته من خلال تسميمه بطريقة مبتكرة جدا.

من الجدير بالذكر أن أحداً لم يكن يتصور أن يكون لقب الشهيد ملحوقا باسم ألكسندر ليتفينينكو رجل من رجال المخابرات الروسية (السوفيتية سابقا)، ولكن هذا ما حدث بعد اغتيال رجل المخابرات الروسي” ليتفينينكو ” في لندن، وعقب الكشف عن أنه آمن بالإسلام قبلها بسنوات خلال عمله في الشيشان، وكان السبب في إيمانه القدوة فيما رآه من تفاني وتضحيات المجاهدين الشيشان المدافعين عن دينهم وبلادهم.

كذلك كان السبب في اعتناقه الإسلام ما شاهده من تآمر وغدر القيادة السياسية والاستخباراتية الروسية ، وأساليبها القذرة التي أدت إلى القيام بأعمال إرهابية في موسكو،راح ضحيتها المئات من المواطنين الروس الأبرياء، وذلك فقط لكي يوجدوا ذريعة ومبرر لضرب الشيشان بقسوة ووحشية،وإعلان الحرب الشعواء على كل أهلها، بعد تلفيق الاتهام وإلقائه على المجاهدين الشيشان، بأنهم هم الذين قاموا بالأعمال الإرهابية .

وقصة هذا الشهيد القادم من بلاد الصقيع تثير أكثر من تساؤل وتأمل.

هل أولها هو مسئولية بريطانيا التي كان يلجأ إليها عن مصرعه؟، فمن المؤكد أن الحكومة البريطانية ليست بعيدة عن تسليم ” ليتفينينكو ” لقاتليه، لأمر لا يرضيها أن يكون على أراضيها حرًا رجل مسلم بمثل هذه الخبرات والكفاءات،التي قد يوظفها لصالح حركات الجهاد الإسلامي، ليس فقط في أقاليم الاتحاد السوفيتي السابق، وإنما في مناطق أخرى من العالم .

إن الشبهات قد حامت بالمخابرات البريطانية في عملية مصرع الأميرة ديانا ،بسبب مجرد ارتباط عاطفي بشاب مسلم، وخشي الإنجليز من وراءه ؟ , فهل يكون رجل المخابرات الروسي صاحب الولاء الفعلي للإسلام ؟، وصاحب الخبرات المؤكدة العريضة في مجاله, أعز عليهم من أميرتهم ، التي أحاط بها فقط احتيال الإسلام وليس حقيقة! وتسليم الرجل لقاتليه يمكن أن يتم في إطار صفقة من الصفقات المعروفة جيدا في عالم الاستخبارات والسياسة الدولية، وبريطانيا بالذات مشهور عنها الغدر في هذا الميدان .

بشاير سد النهضة: ترع ومصارف نشفت. . الثلاثاء 19 يناير. . ديون مصر الداخلية تقفر إلى 2.259 تريليون جنيه

بشاير سد النهضة: ترع ومصارف نشفت

بشاير سد النهضة: ترع ومصارف نشفت

مصر عطشانة

بشاير سد النهضة: ترع ومصارف نشفت. . الثلاثاء 19 يناير. . ديون مصر الداخلية تقفر إلى 2.259 تريليون جنيه

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*أنباء عن محاولة شاب الانتحار بسجن العقرب وإغلاق الزيارات إلي أجل غير مسمي

تداول عدد من المحامين الحقوقيين ونشطاء مواقع التواصل الإجتماعي خبراً يفيد بمحاولة شاب الانتحار بسجن العقرب وإغلاق الزيارات إلي أجل غير مسمي.

 

 

* الانقلاب يتعمد القتل البطيء لمعتقل مصاب بالسرطان بسجن بورسعيد

طالب مركز الشهاب لحقوق الإنسان سلطات الانقلاب بالإفراج الصحي للمعتقل “أشرف حسن شلتوت” والمسجون منذ أكثر من عام.

 وأضاف “الشهاب” فى بيان له اليوم الثلاثاء أن شلتوت تم تلفيق له عدة قضايا وأن حالته الصحية تأخرت حتى وصل به الحال وأصيب بمرض السرطان، عقب ظهور عليه أعراض المرض.

 وأشار المركز الحقوقى إلى أن إدارة السجن تتعنت في نقله إلى مستشفى سجن بورسعيد، ومن ثم تحويله إلى مستشقى الأميري لإجراء التحاليل والفحوصات ولم تستجب إلا بعد تدهور حالته، وطلب المستشفى نقله الفوري إلى معهد الأورام ولكن المعهد رفض استلامه لتأخر خالته الصحية!.

 وكشف الشهاب ،أنه تم ايداع المعتقل الآن لدى مستشفى سجن طره بين الحياة والموت، وطالب بالافراج الصحي عن المعتقل، محملا داخلية الإنقلاب وإدارة سجن بورسعيد المسئولية الجنائية عن تدهور صحته وذلك بالمخالفة لقانون مصلحة السجون واللائحة التنفيذية الخاصة به.

 

 

* ميليشيات الانقلاب تعتقل طالب ثانوي من “اللجنة”

قامت قوات أمن الانقلاب باعتقال الطالب عمر البراشي من لجنة الامتحان بإحدى المدارس الثانوية بمدينة دمياط الجديدة.

وبحسب زملائه أنهم فوجئوا بأفراد أمن يقتحمون لجنة الامتحان يقومون باعتقال عمر أثناء أدائه الامتحان فهو بالصف الثاني الثانوي، وحاول الطلاب منعهم من اعتقاله، ولكن فشلت محاولاتهم، وحدثت اشتباكات بين الطلاب وقوات الانقلاب أمام المدرسة عقب انتهاء الامتحان.

 

 

* بعد فضح “فنكوشها”.. “ري” الانقلاب تلحس تصريحات “الخزان الجوفي

نفت وزارة الري في حكومة الانقلاب تصريحات وزيرها حسام مغازي، أمس، باكتشاف “خزان مياه جوفية جديد” بمحافظة المنيا.

وقالت الوزارة، في بيان رسمي اليوم: “إن الخزان الجوفى السطحى بمنطقة غرب المنيا متجدد نتيجة الدراسات التي قام بها المتخصصون بقطاع المياه الجوفية، والتي أثبتت وجود الخزان الجوفي النوبي أسفل الخزان السطحي بمنطقة غرب المنيا”. 

وأضافت البيان: “إن ما تم الإعلان عنه هو مصدر إضافي لتغذية الخزان السطحي بما يضمن استدامة التنمية بالمنطقة، ويوضح صحة أن المشروع يتم وفقًا لدراسات علمية” .

 

 

* أسوان.. اشتباكات بين المواطنين لصرف “منحة السيسي” الوهمية

اشتبك العشرات من مواطنى محافظة أسوان مع مدير إدارة وزارة التضامن الاجتماعي، عقب رفض الأخير إستلام أوراق “منحة عبد الفتاح السيسى”، مؤكدًا أنها وهمية ولا توجد مسمى بالتضامن تحت هذا الاسم. 

وكان مئات المواطنين قد اصطفوا صباح اليوم ،أمام مبنى التضامن الإجتماعى لإقرار إستمارات ما يسمى بـ”منحة عبدالفتاح السيسي”، وأن الاستمارات كانت توزع مجانًا لنيل المنحة والتي تقدر بـ1200 جنيه شهريًا للعاطلين.

وكشف عدد من الشباب، أن هذه الاستمارات منحة من السيسي للعاطلين في مصر بقيمة 1200 جنيه كإعانة بطالة أو عبارة عن منحة توظيفية لتوفير فرصة عمل للشاب من حملة الدبلومات الفنية والمهنية خريجي أعوام 1997 وحتى 2014.

 

 

*كاتب إسرائيلى: “مبارك” أرسل مصريين للتدريب على الزراعة في إسرائيل

نشر الكاتب الإسرائيلي “أرونون سيجل”  مقالًا بموقع القناة السابعة زعم فيه أن ما لا يقل عن 130 دولة (من أصل 201) تتلقى مساعدات من إسرائيل.

وذكر الكاتب أن الرئيس المخلوع حسنى مبارك أرسل مصريين للحصول على دورات تدريبية فى طرق الزراعة الحديثة بتل أبيب.

وقال الكاتب أنه منذ نهاية الحقبة السوفياتية في بداية التسعينات  توسعت أنشطة الماشاف “وكالة الدعم والتعاون الدولي الإسرائيلية”، وانتشرت في جميع أنحاء أفريقيا وأمريكا اللاتينية والهند والصين وفيتنام وبلدان آسيا الوسطى والبلقان والقوقاز  ومصر.

واضاف أنه بعد توقيع اتفاق السلام مع مصر أصبح هناك مزرعة نموذجية للزراعة الإسرائيلية بمصر ، إلى جانب وجود مركزا للتدريب.

وفي عام 1999 ، في عهد مبارك شارك 300 متدرب مصري بدورات فى مجالات زراعية في إسرائيل.

وقال الكاتب إنه بعد اتفاق السلام مع الأردن، تم تدريب أردنيين حول القضايا الزراعية، من بينها تربية الأغنام والنحل وقضايا تتعلق بالماء وبالدواء.

 

 

*شباب ضد الانقلاب”: الثوار “إيد واحدة” لاسترداد ثورة يناير

أكدت حركة “شباب ضد الانقلاب” ضرورة توحد ثوار يناير بمختلف توجهاتهم ، من اجل استرداد الثورة والقصاص للشهداء وإطلاق سراح المعتقلين. 

وأعلنت – في بيان أصدرته مساء الثلاثاء – أنها تمد أيديها لكل شريف أرد حقا ان يسترد وطنه من هؤلاء الخونة المجرمون..  مؤكدة أن الشباب جميعا مستهدفون من هؤلاء المجرمين الذين سرقوا وطننا وقتلوا خيرة شبابه واعتقلوا كل صوت حر يعارضهم فلا بد من وقفة ونترك جميعا ايدلوجياتنا الضيقة ونقف صفا واحدا ، فالميدان ينتظرنا كي نعيد لحمتنا واصطفافنا.

وإلى نص البيان:

ها هي الذكرى الخامسة لثورة يناير البيضاء تطل علينا بنسيمها الحر الطاهر

وها هو الشباب يناضل منذ الثورة إلى الآن هدفهم عيش حرية عدالة اجتماعية كرامة إنسانية والقصاص للشهداء ممن قتلهم و تحرير المعتقلين من سجون العسكر.

واسترداد الوطن ممن سرق خيراته وجعله في ذيل الأمم.

قد حان الوقت لنمد أيدينا جميعا إلى شركاء الميدان و النضال.

ندعوكم لترتص الصفوف ندعوكم وقد حان أن ننحى خلافاتنا و نعلى مصلحة وطن ينزف كل يوم.

رسالتنا الى كل حر شارك فى ثورة يناير و كل حركة و إئتلاف ثورى ، رسالتنا الى شعبنا العظيم .

كما نخص بدعوتنا شباب حزب الاستقلال و حركة ٦ ابريل و الاشتراكيين الثوريين و اولتراس اهلاوى و اولتراس الوايت نايتس و اولتراس نهضاوي ومصر سياسي وربعاوي وحركة أحرار وشباب ٢٥ يناير و طلاب مصر و شباب الاخوان .

ندعوكم ونمد أيدينا لكل شريف أردا حقا ان يسترد وطنه من هؤلاء الخونة المجرمين .

فكما رأيتم أصبحت يناير جريمه وشبابها مطارد ومعتقل.

لا بد أن نضحي كما ضحى شهداؤنا الأبرار فقد فقدنا أعز ما نملك فى المذابح المتكررة لشباب الثورة آملين بأرواحهم أن يبنوا وطننا حرا شريف.

فيا شهداء محمد محمود و ماسبيرو و مجلس الوزراء و بورسعيد و الدفاع الجوى و القائد ابراهيم والمنصه والساجدين وفض رابعه والنهضه ورمسيس والدقى وما تلاها من مجازر ، فيا شهداء الغدر والخيانه اعلموا أن دماءكم لم تجف.

نحن جميعاً نعلم أننا مستهدفون من هؤلاء المجرمون الذين سرقوا وطننا وقتلوا خيرة شبابها واعتقلوا كل صوت حر يعارضهم فلا بد من وقفة ونترك جميعا ايدلوجياتنا الضيقة ونقف صفاً واحداً فالميدان ينتظرنا كي نعيد لحمتنا واصطفافنا.

فإما أن نصطف معاً أو نتركهم لتلعننا دماء من ضحوا و تلعننا الأجيال القادمة.

ان شاء الله لن يكون هذا فهذه هي ثقتنا في شباب مصر الطاهر المكافح الئى أبهر العالم بثورته.

قريباً ستنتصر الثورة وأهدافها وتحكم ٢٥ وما يناير منا ببعيد فاتحدوا يارفقاء الثورة.

قريبا سنقتص للشهداء والمعتقلين والحرائر المعتقلات والمطاردين بإذن الله.

يقولون متى هو قل عسى أن يكون قريبا

الله .. الثورة .. الوطن 

المكتب التنفيذي لحركة شباب ضد الانقلاب

 

 

* بعد منعها بالمساجد.. برلمان العسكر يطالب بمنع الدروس الدينية من المنازل

واصل مجلس نواب العسكر ، برئاسة علي عبدالعال، الثلاثاء، مناقشة القرارات بقوانين الصادرة في غيبة البرلمان، وناقشت الجلسة الأولى 29 قرارا بقانون، وشهدت الجلسة مطالبة محمد أبوحامد ، خلال مناقشة قانون تنظيم ممارسة الخطابة والدروس الدينية بالمساجد، بأن يتضمن القانون منع الدروس الدينية في المنازل.

يأتي ذلك في الوقت الذي تم فيه منع الدروس الدينية من المساجد وإغلاق المساجد بعد انتهاء الصلاة مباشرة.

وقال أبو حامد إن بعض المنازل والفيلات تستضيف حلقات دينية، ويشهد بعضها في رمضان والمناسبات الدينية تجمعات تصل لألف شخص، ويتم إحضار أحد من يطلق عليهم الدعاة الجدد أو أحد المقرئين من أصحاب الأصوات الجيدة، وأضاف أنه يتم في هذه اللقاءات استقطاب أشخاص للانضمام لجماعة الإخوان المسلمين.

ورفض رئيس المجلس كلام أبوحامد، قائلا: “الدستور نص على حصانة وحرمة البيوت، وهي تتمتع بحماية دستورية ولا يجوز دخولها إلا إذا كان هناك جريمة أو إذن من السلطات المختصة”.

وقال أسامة العبد، مقرر لجنة الشؤون الدينية، إن اعتلاء المنابر لأشخاص غير معتمدين، وعدم تنظيم الخطابة في المساجد ترتب عليه آثار سيئة، أدت لاستخدام الخطاب الديني لتحقيق مكاسب سياسية وحزبية، والخروج عن الفكر الوسطي الصحيح، ما أدى إلى شق المجتمع والأسرة المصرية، وتمت الموافقة على القانون برفض 9 وموافقة 326 نائبا. 

واعترض النائب عفيفي كامل، على قانون إعادة تنظيم الأزهر، مؤكدا أن هناك كلمات «عايمة» وغير محددة المعنى، مثل كلمة دروس بمقابل أو غير مقابل، مطالبا بتوضيح، فأوضح أسامة العبد أن الازهر له قيمته في الخارج، وهناك أمور غريبة أساءت لصورة المؤسسة الدينية في الخارج، وقال إن هناك طلابا يأتون من بلدان كثيرة ويحضرون دروس يقدم فيها موضوعات باسم الدين الوسطي، لكنه تبين أن الأمر غير ذلك فتم منعها سواء كانت بمقابل أو غير مقابل.

وكانت أوقاف الانقلاب قد منعت فتح المساجد بعد انتهاء الصلاة مباشرة ، كما قررت في وقت سابق إلغاء صلاةا لجمعة من كل المساجد التي يقل مساحتها عن 80 مترا، فضلا عن منع صعود المنبر لأي إمام لا يحمل تصريح وزارة الأوقاف.

يذكر أنه في الأونة الأخيرة تحت حكم الانقلاب شهدت حربا ضروسا على الأنشطة الإسلامية لحد انتقاد كتب السنة في الفضائيات علنا بدعوى التحريض على الإرهاب، فضلا عن منع أي خطيب من الخطابة يتكلم في خطبة غير التي تحددها وزارة الأوقاف، بالإضافة إلى الاستيلاء على الجمعيات الخيرية ومصادرة أموالها ومنع الكتب عن مكتبات المساجد خاصة التي تتحدث عن أي شيئ لا ترضى عنه الحكومة.

 

 

* بشاير سد النهضة: ترع ومصارف قنا “نشفت

شهدت ترعة الكلابية بمحافظة قنا، انخفاضا ملحوظًا في منسوب المياه، وصل إلى مرحلة الجفاف في بعض مناطق المحافظة، وسط حالة من السخرية من قبل المواطنين حول تأثير سد النهضة الإثيوبي على حصة مصر من المياه.

وأوضح محمد على، موظف، أن موسم الشتاء تنخفض فيه مياه الترع بشكل ملحوظ، لكن ليس بتلك الوضع الذى ظهرت فيه أرضية الترعة قائلا ” بشاير سد النهضة ظهرت يابلد”.

مسعود عبد الرحيم، مزارع بمركز أبوتشت شمال قنا، أضاف أن الترعة الفرعية التى تتغذى من ترعة الكلابية بدأت تجف من المياه بشكل واضح ، لافتاً إلى أن انحسار المياه وخاصة مع بدأ موسم زراعة القمح سينذر بكارثة.

ولفت إلى أن هيئة الري بالمحافظة (التابعة للانقلاب) لا تستغل انخفاض منسوب المياه في تنظيف الترعة الرئيسية والفرعية والتي تحولت إلى مقالب للقمامة.

وأكد جاد سيد، مزارع، أن السدة الشتوية كانت تبدأ مع يوم 19 يناير وتنتهى في 3 فبراير ولا تتجاوز 40 يوما، لكننا فوجئنا أنها بدأت قبل موعدها بـ 10 أيام ، مطالباً المسؤولين بالإفصاح عن السبب حول تأثير سد النهضة على منسوب الترع.

يذكر أن إثيوبيا قاربت على الانتهاء من انشاء سد النهضة الذي سيعرض مصر لنقص في منسوب النيل لم يسبق له مثيل، ولم يقم زعيم عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي بأي اجراء لوقف بناء السد، بل على العكس من ذلك قام بالتوقيع في شهر مارس من العام الماضي على وثيقة وافق من خلالها على بناء السد وأهدر حقوق مصر في مياه النيل.

 

 

* فى عهد السيسي: إلغاء المصليات والزوايا في المدينة الجامعية

أكد جابر نصار رئيس جامعة القاهرة، أنه تم إلغاء المصليات والزوايا في المدينة الجامعية، لأنها تنشر التطرف، وذلك من خلال مداخلة هاتفية ببرنامج مانشيت” المذاع على قناة “أون تي في” الفضائية.

وقال “نصار”: “كل زاوية يسيطر عليها تيار معين سواء إخوان أو سلفيين أو جماعة إسلامية، وأنا لا أقبل سيطرة أي تيار سياسي على عقول الطلبة”، وأضاف: “فالأب عندما يرسل ابنه للتعليم لا يجوز أن يعود له ورأسه محمل بأفكار التطرف والإرهاب وتصنيع القنابل“.

 

 

* محضر “غش” بكلية الحقوق لنائب في برلمان السيسي

حررت جامعة الفيوم، الثلاثاء، محضر “غش”، لعضو مجلس نواب “الانقلاب، محسن أبو سمنة، المعروف بموالاته لزعيم عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي، والذي يدرس في برنامج “التعليم المفتوح”، بالمستوى الثالث بكلية الحقوق في جامعة الفيوم.

وقال نائب رئيس جامعة الفيوم لشؤون التعليم والطلاب، الدكتور محمد عبد الوهاب، إن إدارة التعليم المفتوح أبلغته بتحرير محضر غش لمحسن أبو سمنة، في أثناء أدائه الامتحان، في مادة البنوك والنقود بكلية الحقوق بالمستوى الثالث بنظام التعليم المفتوح.

وأوضح عبد الوهاب، فيما نقلته عنه تقارير صحفية، أن الواقعة أحيلت للتحقيق، وأنه يتم الاستفسار من الناحية القانونية حول مثول النائب أمام الشؤون القانونية للتحقيق معه، أو إخطار مجلس النواب قبل مثوله للتحقيق.

وأضاف أنه يتم الاستفسار من الشؤون القانونية في الجامعة حول إخطار مجلس النواب قبل بدء التحقيق مع النائب من عدمه، فيما أكد مصدر داخل الجامعة أن هناك مساعي لعدم اتخاذ إجراءات قانونية ضد النائب الطالب، ولملمة الفضيحة.

وكان محسن أبو سمنة، دعا عقب فوزه بعضوية البرلمان مستقلا، إلى العمل على إعلاء مصلحة مصر أولا، قائلا: “لازم نشتغل خدامين لمصر“.

ودافع عن “ائتلاف دعم الدولة”، ظهير السيسي في البرلمان، قائلا إن الائتلاف يحمل فكرة الدفاع عن الدولة المصرية، ودعمها في مواجهة أية أخطار.

وكان النائب البرلماني قد شارك من قبل في مؤتمر جماهيري، لدعم السيسي، وعقب دخوله في البرلمان قال إنه يسعى بالتعاون مع عدد من النواب المستقلين داخل البرلمان لتشكيل جبهة موحدة لنواب الصعيد.

 

 

* حكومة الانقلاب تتجاوز القواعد وتلجأ إلى السحب على المكشوف

رغم أن قانون وزارة المالية المصرية يمنع السحب على المكشوف “الاقتراض من البنوك عبر أدوات الدين الحكومى.. أذون وسندات الخزانة”، بأكثر من 10% من إيرادات الدولة، الأمر الذي يجعل تنفيذ هذا القانون يواجه صعوبات عملية، حيث تضطر “المالية” إلى السحب على المكشوف لتمويل عجز الموازنة العامة للدولة، مقابل تفاهمات من البنك المركزى، واحتساب فوائد على التمويل لصالح البنوك العاملة بالسوق المحلية.

قامت حكومة الانقلاب بسحب مبالغ مالية كبيرة علي المكشوف من بنك الاستثمار القومي المودع فيه أموال التأمينات والمعاشات، وذلك لتغطية العجز وبعض المشروعات الإضافية الواردة في الموازنة العامة للدولة.

وقد أشار ممتاز السعيد، عضو مجلس إدارة بنك الاستثمار القومي، في تصريحات صحفية إلى أن السحب على المكشوف “الاقتراض من البنوك” تزايد، من جانب الحكومة “وزارة المالية”، من خلال أدوات الدين الحكومي، وهى أذون وسندات خزانة، لتمويل عجز الموازنة، ما يؤكد ارتفاع أعباء خدمة الدين، خاصة بعد قرار رفع سعر الفائدة، الذي وصفه بـ”الضروي، مؤكدا نشوب خلافات في المباحثات بين وزارة المالية وجهات حكومية و”الاستثمار القومي” لتسوية مديونياتها.

 

*بعد سماحهم له بالتنصير داخل مصر : مدير البعثات التنصيرية في العالم يشكر المجلس العسكري

هانتر فاريل” مدير البعثات التنصيرية للمشيخة البروتستانية في العالم ، توجه بالشكر العميق لقادة المجلس العسكري المصري، وذلك لسماحهم له بالعمل على نشر التنصير والديانة المسيحية الإنجيلية (البروتستانتية) داخل مصر ،

 لم يكتف فاريل” بذلك ، بل أعلن في الفيديو المصور الذي قامت بترجمته ونشره صفحة كلنا خالد سعيد نسخة كل المصريين” أنه ممتن للغاية لقادة مصر العسكريبن والذين سمحوا له بإنشاء 18 مؤسسة ما بين كنيسة ومدرسة لإعداد القساوسة بل وساعدوه على بنائها وطلبوا منه نشر الديانة الإنجلية في ربوع مصر وبين المصريين ، بزعم إعتدال الطائفة الإنجيلية ، وسعيهم لتدعيم الديانات المعتدلة (على حد قوله)

أشار “هاريل” أن لديه ما يقرب من 160 منصرا حول العالم في 50 دولة ،وأنه لأول مرة منذ دخول الديانة الإنجيلية في مصر منذ ما يزيد عن 150 عاما ، فقد اتيحت له أخيرا الفرصة في نوفمبر الماضي لزيارة مصر والإحتفال بإنجازات البعثة التبشيرية بها والتي سمح قادة المجلس العسكري لها بالعمل في أعقاب ثورة الخامس والعشرين من يناير عام 2011 وتوليتهم الحكم بعيد خلع الرئيس السابق (محمد حسني مبارك )

وتابع “هاريل” قوله : “لقد عانينا كثيرا مع كل الحكومات المصرية السابقة” 

وأشار أنه قد أصيب بالدهشة حينما طالبه قادة المجلس العسكري بنشر الديانة الإنجيلية داخل مصر ، بل ومنحته الأراضي لبناء الكنائس والمدارس المخصصة لذلك ، وساعدتهم على البناء ، حتى وصل عدد المنشآت التي شيدت لهذا الغرض 18 منشأة بين كنيسة ومدرسة

واستطرد قائلا : منذ 150 عاما على دخول الطائفة الإنجيلية مصر ، لم يكن يسمح لمنصرينا بإنشاء معهد للتدريب وتعليم القساوسة الشباب ، فأقاموا قاربا بالنيل وأرسوه في مرفأ بالقاهرة ، وبدأوا تدريبهم للقساوسة من هناك ، حتى أتت لهم تلك المنحة الكبيرة من بعض قادة المجلس العسكري ، والذين تولوا حكم مصر في تلك الفترة (ولم يسمهم هاريل) وطالبوه بنشر الديانة الإنجيلية ومنحوه الاراضي من أجل هذا الغرض.

جدير بالذكر ، أن المشير “عبد الفتاح السيسي”أحد قادة المجلس العسكري ومدير المخابرات الحربية أثناء ثورة الخامس والعشرين يناير والذي قاد فيما بعد ، في الثالث من يوليو عام 2013 إنقلابا عسكريا على أول رئيس مدني منتخب تشهده مصر (الرئيس محمد مرسي) قد أعلن أكثر من مرة منذ بداية حكمه رغبته الجامحة في إقامة ثورة دينية لهدم كل ما هو مقدس بالدين الإسلامي ويدعو لنشر التطرف والإرهاب (على حد زعمه) ، وخطى في هذا الشأن خطوات ضخمة ، بدء من دعوته لعدد من المفكرين العلمانيين والليبراليين لقيادة ما أسماه نشر الدين الإسلامي الوسطي ، والسماح لهم بالطعن في رموز الدين الإسلامي وفقهائه ومفكريه ونصوصه المقدسة، إلى التأميم الكامل للعمل الدعوي الإسلامي ، وإعتقال عدد كبير من دعاة مصر وشيوخها والذين عرف عنهم عدم تأييدهم لسلطة الإنقلاب العسكري في مصر.

كما عرف عن “السيسي” ترحيبه المبالغ فيه لإشراك رؤوس الديانة المسيحية في مصر للعب دور سياسي بارز في الفترة التي أعقبت إنقلابه العسكري،

وقد انتقد عدد من المراقبين للشأن المصري ما أسموه بالإنحياز الكامل للديانة المسيحية ورجالها، على حساب الدين الإسلامي وعلمائه في مصر ؛ وقارنوا بين التسهيلات الممنوحة من الحكومة لقساوسة الدين المسيحي لممارسة عملهم بكل حرية، والعصمة الكاملة التي تتمتع بها الكنائس والأديرة المصرية، والتي لا تشمل ميزانيتها أي رقابة من أي نوع ، ولا يمكن تفتيشها بأي حال من الأحوال ، بينما يتم التضييق وشد الخناق على المساجد ،بل وإقتحام بعضها بين الحين والآخر ، والتأميم الكامل للعمل الدعوي الإسلامي ، ومصادرة أمواله ، و إسكات كافة الأصوات الإسلامية التي لا تعلن تأييدها المطلق للنظام الحالي ، وإعتقال المئات من شيوخ الأزهر والدعاة والعلماء الذين يشتبه فقط في عدم تأييدهم للحكم العسكري بمصر.

 

 

*مفارقة أم ترتيب.. القاهرة ولندن تعلنان الحرب على النقاب

في يوم واحد هو الثلاثاء 19 يناير 2016، أعلنت كل من مصر وبريطانيا إجراءات من شأنها التضييق على النساء اللاتي يردن ارتداء النقاب لا سيما  في المؤسسات التعليمية.. هل هي مفارقة عجيبة أم ترتيب يعكس حالة الحرب على بعض مظاهر الإسلام وقيمه حتى لو أدى ذلك إلى التعدي على الحريات الشخصية المكفولة وفقا للبيان العالمي لحقوق الإنسان؟!

فاليوم، أصدرت محكمة مصرية  حكما يؤيد حظر النقاب على عضوات هيئة التدريس بالجامعات المصرية، فيما أبدت الحكومة البريطانية دعما للإجراءات التى  تلزم النساء والفتيات بعدم ارتدائه في المدارس.

ورفضت محكمة القضاء الإداري اليوم، الثلاثاء، الدعاوى القضائية المطالبة ببطلان قرار رئيس جامعة القاهرة جابر نصار بحظر النقاب لأعضاء هيئة التدريس.

وكان عدد من المحامين أقاموا دعاوى أمام المحكمة -بالنيابة عن 100 باحثة منتقبة بجامعة القاهرة- لإلغاء قرار الجامعة رقم 1448 لسنة 2015، بشأن حظر النقاب لأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة من طلاب الدراسات العليا داخل المعامل البحثية ومراكز التدريب العلمية لطلبة الدراسات العليا.

واختصمت الدعاوى -المسجلة بأرقام 2486، و2491، و2492، و2495 لسنة 70 قضائية- رئيس جامعة القاهرة د.جابر نصار بصفته القانونية.

نصار يرحب

ورحب رئيس جامعة القاهرة د. جابر نصار بتأييد محكمة القضاء الإداري لقراره بمنع التدريس بالنقاب. وقال نصار، بحسب وكالة رويتزز، “مازال أمامنا مرحلة أخرى أمام الإدارية العليا نتمنى أن ننجح فيها”، متوجها بالشكر للإدارة القانونية بجامعة القاهرة، وكل من سانده في هذا القرار من الإعلام أو المثقفين أو أعضاء هيئة التدريس ومجلس جامعة القاهرة.

وزعم نصار أن جميع قراراته تصب في الصالح العام وصالح الجامعة والعملية التعليمية.

يخالف الدستور ويعتدي على الحرية الشخصية

وذكرت الدعاوى -التي أقامها عدد من المحامين- أن قرار نصار خالف الدستور، الذي نص على أن الوظائف العامة حق للمواطنين على أساس الكفاءة، ودون محاباة أو وساطة، ويكلف القائمين عليها بخدمة الشعب، وتكفل الدولة حقوقهم وحمايتهم وقيامهم بأداء واجباتهم في رعاية مصالح الشعب، ولا يجوز فصلهم بغير الطريق التأديبي إلا في الأحوال التي يحددها القانون.

كما نصت المادة (53) من الدستور على أن المواطنين لدى القانون سواء، وهم متساوون في الحقوق والحريات والواجبات العامة لا تمييز بينهم بسبب الدين، أو العقيدة، أو الجنس، أو الأصل، أو العرق، أو اللون، أو اللغة، أو الإعاقة، أو المستوى الاجتماعي، أو الانتماء السياسي، أو الجغرافي، أو لأي سبب آخر“.

حيثيات رفض الدعوى

وقالت المحكمة -في حيثيات حكمها- إن “رئيس جامعة القاهرة أصدر القرار المطعون فيه حرصا على التواصل مع الطلاب، وإن هذا القرار صدر وفقاً لسلطته الإدارية المنصوص عليها في المادة 26 من قانون تنظيم الجامعات، والتي تمنحه إدارة شؤون الجامعة وتتضمن وضع قواعد عامة مجردة في شأن الزي الخاص بأعضاء هيئة التدريس“.

وتنص المادة (96) من قانون تنظيم الجامعات، على “التمسك بالتقاليد الجامعية، فيتعين عليهم فيما يرتدون من ملابس احترام التقاليد الجامعية، وأن يلتزم عضو هيئة التدريس بارتداء الروب الجامعي فوق ملابسة أثناء المحاضرات، والتزام أعضاء هيئة التدريس بتدعيم الاتصال المباشر للطلاب بما يعني ألا ينعزل عضو هيئة التدريس عن الطلاب ولا يحجب نفسه عنهم أثناء المحاضرات وغير ذلك من الأنشطة الجامعية“.

تاريخ منع النقاب

يرجع تاريخ منع المنتقبات من دخول الحرم الجامعي لعام 2001، حينما قررت الجامعة الأمريكية في مصر منع دخول المنتقبات معامل ومكتبات الجامعة. واعتراضا على ذلك القرار، أقامت الباحثة إيمان طه الزيني -التي كانت تعد رسالة دكتوراه ومنعت من دخول مكتبة الجامعة- دعوى قضائية ضد الجامعة، وأصدر القضاء الإداري قرارًا في العام ذاته بإلغاء قرار الجامعة، إلا أنها لم تنفذ القرار في ذلك الوقت.

وفي 9 يونيو عام 2007، أصدرت المحكمة الإدارية العليا حكما بإلغاء قرار الجامعة الأمريكية في القاهرة، ونفذته الجامعة اعتبارا من شهر يوليو في ذات العام.

وأوضحت المحكمة في حيثيات حكمها -آنذاك- أن ارتداء النقاب يدخل في دائرة المباح شرعًا ولا يجوز الحظر المطلق لارتداء النقاب، مع الإشارة إلى جواز إلزام المرأة المنتقبة بالكشف عن وجهها متى اقتضت الضرورة ذلك.

وتجدد الجدل حول هذه القضية في مطلع العام الدراسي 2009، بعد إصدار وزارة التعليم العالي قرارًا بمنع المنتقبات من دخول الحرم والسكن الجامعي.

وفي يناير عام 2010، ارتدت الطالبات المنتقبات كمامات طبية لتتمكن من حضور الامتحانات الجامعية بعد قرار الوزارة.

كما أصدرت جامعة القاهرة -في نوفمبر عام 2010- قرارًا بمنع دخول المنتقبات وأعضاء هيئات التدريس لحرم الجامعة أو الدخول إلى قاعات المحاضرات أو الامتحانات أو الإقامة بالمدن الجامعية، وفي ذلك الوقت شهد القرار عددا من الانتقادات والدعاوى القضائية الرافضة له.

وبالمثل، منعت جامعة الأزهر في ذات العام طلابها من ارتداء النقاب، وأصدرت محكمة القضاء الإداري حكمًا بوقف تنفيذ قرار شيخ الأزهر الذي يمنع ارتداء النقاب، بعد أن رفعت إحدى الطالبات دعوى قضائية احتجاجا على ذلك.

تشريع يمنع النقاب

وسيطرت حالة من الغرور والزهو على رئيس جامعة القاهرة؛ وتمادى في غيه وضلاله؛ مطالبا مجلس نواب العسكر بإصدار قانون بمنع النقاب في الأماكن العامة، بسبب «ظروف البلد الحالية» على حد زعمه.

وادعى «نصار»، في مداخلة هاتفية ببرنامج «حضرة المواطن» على فضائية «العاصمة»، مساء الثلاثاء: «منع النقاب يُجفف بنية التطرف التي تخطف عقول وقلوب الشباب المصري وتلقي به للهاوية”. 

وتوجّه «نصار»، بالشكر لمن ساندوه في قراره بمنع التدريس بالنقاب داخل الجامعة، متابعًا: «شاكر لكل من دعموني في قرار صدر للمصلحة العامة والعملية التعليمية»  بحسب مزاعمه.

بريطانيا تمنع النقاب 

 وانتقلت عدوى الحرب على النقاب إلى الحكومة البريطانية؛ حيث  أعلنت اليوم الثلاثاء دعمها للمؤسسات المدرسية التي تريد حظر ارتداء النقاب رغم ما ينطوي عليه الأمر من مجازفة بإعادة إحياء الجدال حول الحرية الدينية في بلد يفاخر بأنه بين الأكثر تسامحا في العالم.

وقال وزير التعليم نيكي مورغان الثلاثاء لـ”بي بي سي” إن المؤسسات المدرسية “يمكنها أن تقرر عدم السماح بالنقاب”، معتبرا أن هذه القاعدة يفترض في هذه الحالة أن تطبق على التلامذة والأساتذة في آن واحد.

وأوضح “أنها مسألة على المدارس أن تقررها، ولكن عندما يتعلق الأمر بتعليم الأولاد الصغار القراءة والكتابة من المهم جدا رؤية فم الأستاذ“.

وتجدر الإشارة إلى أن ارتداء الحجاب ليس محظورا في المدارس في المملكة المتحدة ومن المألوف رؤية تلميذات يرتدينه، ولكن من النادر جدا رؤية النقاب.

وكرر رئيس الوزراء ديفيد كاميرون الاثنين أنه لا يريد التشريع على المستوى الوطني بشأن ارتداء الحجاب خلافا لما حصل في فرنسا، لكنه قال انه يؤيد حظر النقاب من قبل بعض المؤسسات أو المنظمات.

وتأتي هذه التصريحات بعد نشر مقالة في مجلة “تايمز” هدد فيها الزعيم المحافظ بطرد كل المسلمات اللواتي لا يجدن اللغة الانكليزية بشكل كاف ما أثار جدلا.

وكتب “من الآن فصاعدا سنقول: إن لم تحسن إتقان اللغة فذلك قد يمنعكن من البقاء في المملكة المتحدة، أن الرجال الذين يمنعون شريكاتهم من الاندماج سيدركون بذلك أن هناك عواقب”.

ويتزامن الجدل حول ارتداء الحجاب مع سلسلة تدابير تهدف إلى احتواء ما تقول لندن إنه تطرف من جانب شبان.

 

 

*البنك المركزي: ديون مصر الداخلية تقفر إلى 2.259 تريليون جنيه

أعلن البنك المركزي، اليوم الثلاثاء أن إجمالي الدين العام المحلي  قفز إلى نحو 259. 2 تريليون جنيه في نهاية سبتمبر الماضي، مقابل نحو 116. 2 تريليون جنيه في نهاية يونيو من نفس العام بزيادة قدرها 143مليار جنيه.

وأضاف البنك في تقرير له صدر،اليوم الثلاثاء 19 يناير 2016م، أن 89 في المائة من إجمالي هذه الديون مستحقة على الحكومة بواقع 011. 2 تريليون جنيه بزيادة قدرها 3. 140 مليار جنيه مقارنة بمعدلها في يوليو الماضي، فيما بلغت نسبة ديون الهيئات العامة الاقتصادية 6. 0 في المائة من إجمالي ديون مصر بما يعادل 2. 12 مليار جنيه، فيما بلغت مديونية بنك الاستثمار القومي الحكومي 6. 235 مليار جنيه.

وأوضح أن الدين الخارجي لمصر بلغ 1. 46 مليار دولار في نهاية سبتمبر 2015، مقابل نحو 1. 48 مليار دولار في يونيو نفس العام.

وتبدأ السنة المالية في مصر، مطلع يوليو من كل عام، وتنتهي في آخر يوم من يونيو من العام التالي.

ارتفاع تكلفة التأمين على الديون لأعلى مستوى 

وكانت تكلفة التأمين على ديون مصر CDS، قد قفزت لأعلى مستوى لها فى عامين فى ختام تعاملات عام 2015 لتسجل %4.56 وبارتفاع قدره 168 نقطة أساس (الـ100 نقطة تعادل %1) عن العام الأسبق الذى سجلت فيه %2.88.

وتشير تكلفة التأمين على مخاطر السندات الحكومية «Credit Defaults Swap» إلى نقاط الهامش التى تتم إضافتها فوق سعر السندات لتعبر عن مخاطر تسليف الحكومة، وكلما زادت المخاطر الموجودة فى البلاد ارتفع هامش التسليف وزادت تكلفة التأمين على المخاطر السيادية للدولة.

ورغم استقرار تكلفة التأمين على ديون مصر خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الماضى لتدور حول مستوى %3 لكن تنامى المخاوف فى أعقاب سقوط الطائرة الروسية بشرم الشيخ نهاية أكتوبر الماضي، دفع تكلفة التأمين على المخاطر السيادية للارتفاع إلى 383 نقطة.

وبدأ الاحتياطي الأجنبي اتخاذ مسار نزولى عرضى منذ يوليو الماضى ليصل لأدنى مستوى له فى سبتمبر فاقدا 1.7 مليار دولار ليصل إلى 16.3 مليار دولار وذلك نتيجة قيام مصر بسداد قيمة سندات دولية استحقت آجالها بـ1.25 مليار دولار، بالإضافة إلى 27.8 مليون دولار قيمة الكوبونات المستحقة ثم عاودت الأرصدة الارتفاع بشكل طفيف فى الربع الأخير من العام ليدور الاحتياطي حول مستوى 16.4 مليار.

ويفسر تامر يوسف، رئيس قطاع الخزانة بأحد البنوك الأجنبية، هذا الارتفاع في تكلفة تأمين الديون إلى تفاقم أزمة نقص العملة الأجنبية وتراجع أرصدة الاحتياطى بالتزامن مع التحديات التى تواجهها مصادر الدولة من النقد الأجنبى أبرزها القطاع السياحى، وهي بحسب تصريحاته الصحفية أسباب رئيسية لارتفاع تكلفة التأمين.

ومن جهتها قالت شركة فاروس القابضة للاستثمارات المالية فى تقرير أصدرته مؤخراً، إن تكلفة التأمين على الديون السيادية ارتفعت بوضوح منذ نهاية أكتوبر الماضى لتصل إلى أعلى مستوى منذ 2013، تزامناً مع صعودها بكل الأسواق الناشئة.

وألمحت فاروس إلى وجود ارتباط سلبى بين تكلفة التأمين على الديون السيادية وتحركات البورصة، والتى كانت قد اقتربت من قاعها عند 6300 نقطة بنوفمبر الماضى مع الارتفاع المتتالى للـCDS، متابعة أنها هوت بعنف فى أعقاب الإطاحة بمرسى خلال 2014 من 882 إلى 284 نقطة فى الوقت الذى صعدت فيه مؤشرات البورصة بقوة.

ديون مصر تزداد 26 مليار كل شهر 

وكان الخبير الاقتصادي ممدوح الولي، نقيب الصحفيين الأسبق، قد أكد أن قيام حكومة الانقلاب سحب السيولة من السوق بهدف تقليل الأسعار وخفض التضخم كلام ساذج، مؤكدًا أن الدولة التي تشجع الاستثمار والتنمية يجب عليها تقليل سعر الفائدة كما فعل البنك المركزي الأوروبي.

وأضاف الولي -في حواره لبرنامج “رؤيتي” على فضائية الشرق، مساء الاثنين 18 يناير2016، أن بعض البنوك لجأت إلى رفع سعر الفائدة بزعم تعويض صغار المستثمرين، للإسراع في الادخار مما يقلل الطلب على السلع فيقل التضخم، مضيفا أن ارتفاع سعر الفائدة يعود بالسلب على قطاع الخدمات والمواطن البسيط.

وأوضح أن عددًا كبيرًا من المودعين لدى البنوك لجئوا لحيلة ذكية، وبدءوا ينقلون ودائعهم من نظام إلى نظام آخر داخل البنك الواحد، للحصول على سعر فائدة أعلى حسب المعروض. 

وأشار إلى أن الدين الداخلي على مِصْر يزداد بمعدل 26 مليار كل شهر، ووصل الدين الخارجي إلى 46 مليار دولار خلال شهر سبتمبر الماضي، وبلغت فوائد الدين الخارجي والداخلي 244 مليار جنيه عن العام الواحد، ووصلت أقساط هذا الدين عن العام الواحد  258 مليار جنيه.

 

 

*قاضي الإعدامات ناجي شحاتة: أصدر 204 أحكام بالإعدام وبالسجن 7395 سنة في 5 قضايا

يعرف المصريون أنهم لا يملكون حق التعليق على أحكام القضاء في الصحف أو مواقع التواصل الاجتماعي، حسبما تقضي القاعدة القانونية التي تحصر التعليق فقط في إجراءات المحاكم. ولكنهم يعرفون أن القضاة أنفسهم يخالفون هذه القاعدة الذهبية ويتحدثون عن القضايا التي ينظرونها للصحف وقنوات التليفزيون، فاستغلوا هذا الخطأ القانوني للقضاة وحكم محكمة برد قاضي الإعدامات الشهير وأطلقوا حملة تطالب بوقف المستشار ناجي شحاتة، على مدى يومين من التدوين.

ولم يوضح النشطاء من المخاطَب في عبارتهم “أوقفوا ناجي شحاتة” هل هو الرئيس السيسي أم مجلس القضاء الأعلى أم الرأي العام.

حكم محكمة استئناف القاهرة برد القاضي شحاتة عن نظر إحدى قضايا ما يسمى بالإرهاب والتي جاء في حيثياته أن: “المحكمة تستخلص أن المستشار ناجي شحاتة، لن يصدر حكمه عن حق وإنما سيصدر بتحيز و ميل، ولا تتوافر الحيدة لديه، وطلب الرد، وافق صحيح الواقع والقانون متعينا قبوله، كان بمثابة شرارة أطلقت حملة واسعة للتدوين على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر وصار هاشتاح “اوقفوا_ ناجي_شحاتة” عنوانا للفيس بوك وتويتر في مصر على مدى يومين .

ولم يكن هذا الحكم القضائي سوى أحد تداعيات حواره الشهير مع جريدة الوطن المصرية في ديسمبرمن العام الماضي، والذي كشف فيه عن توجهاته السياسية، والتي طالت عددا كبيرا من المتهمين الذين أصدر بحقهم أحكاما قضائية، مما أثار العديد من التساؤلات عن مدي صلاحيته لنظر هذه القضايا في ظل وجود تعارض مع آراءه الشخصية.

وشن نشطاء موقع التواصل الاجتماعى “تويتر”، هجومًا حادًا على شحاتة، للتنديد بإفراطه في إصدار أحكام الإعدام والمؤبد والتى تبدو منحازة خاصة بعد تصريحاته المثيرة للجدل حول عدائه الشديد لثورة 25 يناير وكل من شارك فيها.

بداية الأزمة

وعن بداية الأزمة الحالية للمستشار شحاتة، يقول حافظ أبو سعده عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، إن الحوار الذي أجراه شحاتة يجعله غير صالح للتصدي للقضايا التي يحاكم فيها الأشخاص الذين ذكرهم، وهو ما أثار موجة من الغضب كونه المستشار الذي نظر معظم قضايا جماعة الإخوان المسلمين وأعضاء حركة 6 إبريل، وعدد من شباب الثورة.

وأكد أبو سعده، إن قبول محكمة الاستئناف لرد المستشار شحاتة جاء نتيجة لما قاله بالحوار، ويتوقع سعدة ان يكون هذا الحكم مصير كل القضايا التي سيتم تحويلها إلى دائرته، أو مدعاة لإلغاء كل الأحكام التي أصدرها من قبل، وذلك في مراحل التقاضي الأعلي أمام محاكم الاستئناف أو محكمة النقض .

ولا يتوقف الأمر عند هذا الحد إذ يمكن لأصحاب القضايا الذين تضرروا من أحكام شحاته أن يقاضوه بسبب انحيازاته، ما قد يسمح بإحالته إلى لجنة الصلاحية في المجلس الأعلى للقضاء بمصر والذي قد يوقفه عن العمل.

ويعرف المصريون أنه ربما لا يستجيب مجلس القضاء لهم ولكنهم يمارسون نوعا من الضغط على القيادات القضائية لاستكمال ما بدأته الاستئناف لمحاصرة القاضي المثير للجدل.

ويرى الفقيه الدستورى نور الدين علي، إن رد القاضي لا يمكن أن تقبل به المحكمة إلا إذا توفر لها سبب واضح يؤثر على حياد القاضي ويجعله في وضع يحول دون صدور حكم عادل في القضية ، وذلك وفقا لمواد قانوني المرافعات القضائية والإجراءات الجنائية، والتي تقول” إنه إذا كان بين القاضي وأحد الخصوم عداوة أو مودة رجح معها عدم استطاعة الحكم بغير ميل.”

وفي تلك الحالة حسبما يقول الفقيه الدستوري، لهافنتغون بوست عربي ، يعد القاضي غير صالح لنظر الدعوى وكان يتعين عليه منذ بدء المحاكمة التنحي فورا عن نظر الدعوى وهذا ما لم يفعله شحاتة في القضايا التي نظرها وبها خصوم له بحسب تصريحاته الإعلامية .

مجلس التأديب والصلاحية

وينتظر النشطاء في مصر من وراء الحملة أن تتم إحالة شحاته الى مجلس التأديب والصلاحية وهو بمثابة محكمة خاصة للقضاة، تختص بمساءلتهم تأديبيا، طبقا للمادة ٩٨ من قانون السلطة القضائية رقم ٤٦ لسنة ١٩٧٢، التي تنص على أن “تأديب القضاة بجميع درجاتهم يكون من اختصاص مجلس تأديب يتشكل من رئيس محكمة النقض «رئيسًا»، وعضوية أقدم ثلاثة من نواب رئيس محكمة النقض، وأقدم ثلاثة من رؤساء محاكم الاستئناف.

ومجلس الصلاحية يختص بمسألة فقدان القاضي لشرط من شروط ولاية القضاء”، وتتراوح الأحكام بين عقوبتي اللوم أو العزل، أو البراءة، وهو الأمر الذي قد يكون قريبا في ظل الشكوي، التي تقدم بها المحامي طه عبد الجليل، ويتهم شحاتة فيها بمخالفة قانون السلطة القضائية والانخراط فى العمل السياسي، وهو الأمر الذى يعد مخالفا لكافة الأعراف والتقاليد القضائية وقرارات المجلس الأعلى للقضاء التى تحظر على القاضى تبنى وإبداء الرأى في الأمور السياسية والعامة، خاصة وأنه ينظر القضايا الخاصة بأحداث متهم فيها أعضاء تلك الحركات والكيانات السياسية.

 حرب السوشيال تشتعل

وكانت بداية الدعوة للهاشتاج من صفحة “خريطة حكم العسكرعلى “فيسبوك” إلى التدوين عن انتهاكات القضاء، معتبرةً أنّ ناجي شحاتة هو وجه منظومة العدالة في عهد السيسي، مطلقةً هاشتاج “#‏أوقفوا_ناجي_شحاتةعلى “فيسبوك” و”تويتر“.

ونشر الناشطون هذه المخالفات بالتفصيل على “فيسبوك، وأطلقوا رسماً مركّباً يُظهر صورة شحاتة مع الهاشتاج، ونشروا لائحة بكل القضايا التي أصدر فيها أحكاما بالإعدام ، كما كتب أحد الناشطين.

وكتب الصحافي، الذي تعرّض لمحاولة اغتيال منذ شهر، أحمد جمال زيادة مغردا : “بيطالبونا دايمًا باحترام القضاء مع إن القضاء مبيحترمش نفسه، بيحسسونا إنهم ملايكة بأجنحة مع إن وجود واحد زي ناجي شحاتة في مهنة القضاء، أكبر إهانة للقضاء الشامخ، القضاء”، وسرد زيادة سلسلة من الانتهاكات لشحاتة بالإضافة إلى ما حصل معه خلال محاكمته.

وكانت الحقوقية والناشطة منى سيف من أكثر المغردين في هذه الحملة، فقد أعادت تغريد أغلب ما كتبه الناشطون. وكتبت سيف: “ناجي شحاته ظلمه كتير. هاتو اخواتنا من الزنازين”، و”الإعدام قبل المداولة.. ناجي شحاتة واخدها مقاولة

فيما شاركت الروائية الشهيرة أهداف سويف بالمشاركة في الحملة التي تم تدشينها، وقامت بتحويل صورة “البروفايل” الخاص بصفحتها على الفيس بوك الى الرسم الذي يحمل صورة القاضي شحاتة ومكتوب بها الهاشاج الشهير، وقامت بنشر بوست بعنوان “نفكركم باللي عمله ناجي شحاتة“.

من هو ناجي شحاتة

  1. يشغل منصب رئيس الدائرة الخامسة بمحكمة جنايات الجيزة المختصة بالنظر في قضايا الإرهاب وأحداث العنف والتجمهر منذ يوليو 2013
  2. تخرج ناجي شحاتة في كلية الحقوق بجامعة القاهرة في العام 1972، ثم أصبح ضابطا بقوات الصاعقة في الجيش المصري حتى 1978
  3. عُيّن مديرا لنيابة الأحوال الشخصية، ثم التحق في العام 1979 بسلك القضاء بمحاكم شمال وجنوب القاهرة، ثم أصبح رئيسا لمحكمة استئناف أسيوط
  4. ومن أشهر القضايا التي نظرها شحاتة في عهد نظام مبارك هي قضية “السويركيالذي اتهم بالجمع بين كثير من الزوجات وكان عضوا بالمحكمة التي تابعت قضية تنظيم الشوقيين بالفيوم بداية الثمانينات من القرن الماضي
  5. المستشار محمد ناجي شحاتة متهم بتزوير الانتخابات البرلمانية في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك، في دائرة الزرقا بدمياط
  6. يحظى بموكب من الحراسة الخاصة يعد الأكبر لأي قاض في تاريخ القضاء المصري، ويفوق في ذلك موكب تأمين النائب العام ووزير العدل، ويشبه تأمين رئيس الوزراء
  7. يسجل للمستشار شاحتة رقم غير مسبوق في عدد من الأحكام منها إصداره 204 أحكام بالإعدام، و274 حكما بالمؤبد، و56 حكما بالسجن بأحكام متفاوتة من 10 إلى 7سنوات ضد متهمين من بينهم أطفال، بمجموع أحكام وصل نحو 7395 سنة سجن، وذلك بحق 534 شخصا في أبرز 5 قضايا تولاها منذ توليه رئاسة دائرة الإرهاب

 

*بالتفاصيل..«الجهاز المركزي للمحاسبات» يرد على «لجنة السيسي»: هذه هي الحقيقة

نشر رد الجهاز المركزي للمحاسبات على لجنة تقصي الحقائق المشكلة من قبل السيسي، للتحقيق فى تصريحات رئيس الجهاز، المستشار هشام جنينة، حول حجم الفساد في مصر، والذي قدره بنحو 600 مليار جنيه خلال الأربع سنوات الماضية، واصفة تلك التصريحات بـ”المضللة وغير دقيق”، واعتمدت على التضخيم وأغفلت عدد من الحقائق.. وإلى نص الرد  

قال الجهاز في بداية الرد، إن البيان الصادر عن لجنة تقصي الحقائق، استخدم عبارات دعائية، مؤكدين أن “المركزي للمحاسبات” من أهم مؤسسات الدولة، وهو الجهاز الأعلي للرقابة فى مصر، والدستور والقانون كفل لأعضائه الحماية الواجبة لما يتضطلع به من مسئوليات الرقابة على المال العام.

التخطيط: تكلفة الفساد في مصر 257.7 مليار جنيه سنويًا

ذكر “المركزي للمحاسبات” أنه ورد له من وزارة التخطيط، دراسة عن تحليل تكاليف الفساد فى مصر، حددت هذه التكلفة بنحو 257.7 مليار جنيه سنويًا، وان وزير التخطيط الدكتور أشرف العربي طالب الجهاز بتدقيق تلك الدراسة، وبعدها تم مخاطبة الإدارت المعنية به، وتم اطلاعهم علي الدراسة المذكورة، وانتهي رأي الجهاز إلي عدم دقة ما ورد فيها.

تابع: “تم تشكيل لجنة من أعضاء الجهاز لتدقيق تلك الدراسة، واستندت اللجنة إلى تقارير الجهاز المبلغة للجهات الخاضعة لرقابته، وإلي الجهات المعنية خلال الفترة من 2012 وحتي 2015 لبعض قطاعات الدولة، وانتهت إلى أن حجم الفساد خلال الأربع سنوات الأخيرة بلغت 600 مليار جنيه“.

تعقيب الجهاز على “التضليل والتكذيب

تابع الرد: “ورد في بيان لجنة تقصي الحقائق تحت عنوان (التضليل والتضخيم)، أنه تم تكوين وتجميع بعض الأرقام أكثر من مرة، وتحت مسميات عدة، في أكثر من موضع، وامتدادًا لأسلوب التضليل والتضخيم، حيث تمَّ احتساب مبلغ 174 مليار جنيه، تمثِّل تعديات بمدينة السادات كأموال مهدرة على الدولة، رغم إثبات إزالة أجهزة الدولة لتلك التعديات بالكامل عام 2015″.

أكمل: “الجهاز أشار في دراسته عن الفساد إلي دور الدولة في عام 2015، بشان إزالة التعديات بمدينة السادات، استجابة لتقاريره، و قيمة هذه الإزالات بلغت 161.5 مليار جنيه، ضمن مبلع 174 مليار جنيه حجم التعديات على أراضي الدولة، ولايزال يوجد مخالفات بشأن تخصيص بعض الأراضي الزراعية بالمدنية بالمخالفة للقانون، وقيمته 12.5 مليار جنيه، لم يتم إزالتها أو تصويبها“.

تعقيب الجهاز على “فقدان المصداقية

أشار الرد إلى أنه جاء في بيان لجنة تقصي الحقائق تحت عنوان “فقدان المصداقية” أن “تقرير الفساد” ترتيب وتجميع مفتعل لوقائع حدثت منذ عشرات السنوات، وإثبات استمرارها دون تصويب؛ كذريعة لإدراجها المغرض ضمن عام 2015، وكمثالٍ صارخٍ على ذلك تضمين واقعة التعدي على أراضي الأوقاف منذ عشرينيات القرن الماضي، ومخالفات مبانٍ بهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة منذ عام 1979، فضلًا عن عدم تعرض الدراسة غير المدققه لأي وقائع تخص الفترة الزمنية للعام الحالي، وبخاصةً أنَّه قد تبيَّن عدم الانتهاء حتى تاريخه من إعداد التقارير السنوية المجمعة عن العام المالي 2013 – 2014، وعام 2014 – 2015.

أكمل: “أن التعقيب علي هذا البند فيما يخص أراضي الأوقاف، أنه لم يرد في الدراسة المعدة من (المركزي للمحاسبات) أي مخالفة منشأها عشرينيات القرن الماضي، ولجنة تقصي الحقائق خلطت بين تاريخ الوقف واعتبرته دون سند صحيح، تاريخ رصد المخالفات الخاصة بها، والدراسة تضمنت أن الوقف المشار إليه تم بموجب الحجة الشرعية الصادرة سنة 1233 هجرية، وأن ملاحظة الجهاز تنصب على وجود طلبات استبدال من بعض واضعي اليد بالوقف، وعددها 16 طلبًا قدمت عام 2014 وفقًا للبيان المعد من منطقة أوقاف الإسكندرية، ولم يبت فيه حتي تاريخه، ما يعد إهدارًا لمال الوقف، وأموال الوقف، وإن كانت خاصة، إلا أن جميع أعمال هيئة الأوقاف خاضعة لرقابة الجهاز بما فيها إدارة هذه الأوقاف“.

فيما يخص التعقيب علي مخالفات المجتمعات العمرانية، بيّن الرد أن المخالفات التي يرصدها الجهاز سنويًا، ويبلغها للجهات الخاضعة أو إلى جهات التحقيق، ولم تقم هذه الجهات بتصويبها، لا يمكن أن يغفلها الجهاز في تقاريره ولابد من ذكرها ورصدها، لأن عدم التصويب، وعدم إزالة المخالفات، يمثل استمرارًا لذات المخالفة في السنوات التالية.

أما بشأن ما ورد في بيان تقصي الحقائق حول أن دراسة المركزي للمحاسبات” غير مدققة  للعام المالي الحالي، وعدم الانتهاء من التقارير المجمعة التي تخص أعوام الأعوام المالية “2013/2014، “2014/2015″، وأن الجهاز لم ينته من التقارير المجمعة لهذه السنوات المالية، أوضح تعقيب الجهاز أن لجنة تقصي الحقائق لم تكن ملمة بشكل كاف عن طبيعة العمل به ولا آلياته.

تابع: “إذ أنه لا يعني عدم الانتهاء حتى تاريخه من إعداد كافة التقارير السنوية المجمعة للأعوام المالية سالفة الذكر، أن الجهاز لم يقم بأعمال الفحص والمراجعة على الجهات الخاضعة لرقابته خلال هذه الأعوام، أو لم يصدر تقارير بما انتهت إليه هذه الأعمال، وأن الجهاز قام بمسؤوليته كاملة عن هذه الفترة، وأرسل تقاريه عنها تباعًا إلى الجهات الخاضعة للرقابة وإلى جهات التحقيق، وأن الجهاز أعدّ التقارير السنوية التي لزم الانتهاء منها، وأرسلها في مواعيد محددة سنويًا طبقاً للقانون، وهي تقارير الحساب الختامي للموازنة العامة للدولة، وأن التقارير السنوية المجمعة فهي تعد توثيقًا إجماليًا لحصيلة ما تكشف للجهاز من ملاحظات خلال العام المالي والتي ابلغت للجهات المعنية.

تعقيب الجهاز على “الإغفال المتعمد

تناول الرد ما أورده بيان لجنة تقصي الحقائق تحت عنوان الإغفال المتعمد”، منوهًا بأنه “اتضح ذلك فيما تمَّ اتخاذه من قرارات حيال ملاحظات سبق إثباتها في تقارير الأعوام الماضية وتمَّ الرد عليها وإحالة بعضها لجهات التحقيق عند المقتضى، سواء النيابة العامة أو النيابة الإدارية، وتمَّ اتخاذ إجراءات حاسمة إمَّا بالحفظ أو الإحالة للمحاكمات، وصدر أحكام في بعضها بالبراءة أو الإدانة اتضح ذلك فيما تمَّ اتخاذه من قرارات حيال ملاحظات سبق إثباتها في تقارير الأعوام الماضية وتمَّ الرد عليها وإحالة بعضها لجهات التحقيق عند المقتضى، سواء النيابة العامة أو النيابة الإدارية، وتمَّ اتخاذ إجراءات حاسمة إمَّا بالحفظ أو الإحالة للمحاكمات، وصدر أحكام في بعضها بالبراءة أو الإدانة“.

وعقب الجهاز: “ذلك قول مرسل وغير دقيق، وأن عدم تصويت الجهات الخاضعة للرقابة للمخالفات التي رصدها الجهاز يوجب إثباتها في الأعوام التالية، طالما أن المخالفات لازلت قائمة، وأن مجرد إحالة المخالفات لجهات التحقيق لا يعني أن الدولة قد حصلت علي حقها، وإنما يتم ذلك بإعادة هذا الحق طوعًا أو بإحكام نهائية باتة، وأن الإحالة إلى جهات التحقيق لا تعني غلق هذه الملفات، وإن انتهاء جهات التحقيق بحفظ بعض البلاغات المرسلة من الجهاز دون علمه، لا يعني إزالة أسباب المخالفة من وجهة نظر الجهاز، وعليه متابعتها بتقاريره“.

تعقيب الجهاز على “إساءة توظيف الأرقام والسياسات ما يظهر الإيجابيات بشكل سلبي

قال الجهاز انه ورد في بيان لجنة تقصي الحقائق تحت عنوان اساءة توظيف الارقام والسياسات مما يظهر الايجابيات بشكل سلبي ومنها علي سبيل المثال إساءة توظيف الأرقام والسياسات مما يظهر الإيجابيات بشكل سلبي، ومنها على سبيل المثال، اعتبار تأخر سداد مديونيات الشركاء الأجانب بقطاع البترول وجدولتها فسادًا يتمثل في قيمة فواتير الجدوله؛ نظرًا لغياب أو تغييب الحس الاقتصادي لأوضاع البلاد الاقتصادية، وما تعرضت له هذه الشركات من خسائر نتيجة الأحداث السياسية ودعاوى التحكيم، وإدراج مبلغ 134.64 مليار جنيه لعدم التزام هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة منذ إنشائها عام 1979 بتخصيص مساحة خمسة كيلو مترات حول كل مدينة كأراضي بناء، ما عطل الاستفادة بقيمة تلك المساحات دون مراعاة أنَّ هذه التقارير غير الدقيقة، والتصريحات غير المسؤولة يمكن أن تستخدمها المنظمات الدولية في ترتيب وتصنيف الدول، والتي تعد أهم مدخلات تتخذ على أساسها مؤسسات التموين الدولية قراراتها.

وتعقيب الجهاز فيما يخص تأخر سداد مديونيات الشركاء الأجانب بقطاع البترول، أن ما ورد في بيان تقصي الحقائق مجتزأ من السياق العام للموضوع ، وأن دراسة الجهاز رصدت ظاهرة الخلل الهيكلي التمويلي، وضعف السيولة بالهيئة المصرية العامة للبترول، وأن ذلك أثّر علي المركز الائتماني للهيئة، وهو أمر لا يمكن إغفاله في إطار أعمال حق الجهاز في الرقابة المالية في هذا القطاع.

وفيما يخص هيئة المجتمعات العمرانية، قال تعقيب الجهاز إن دراسة الجهاز تضمنت مبلغ 124.64 مليار جنيه وليس 134.64 مليار جنيه، كما جاء في بيان لجنة تقصي الحقائق، وأن هذا المبلغ هو عبارة عن قيمة أراضي في حرم مدينة 6 أكتوبر من الجهة الشرقية، أي في مدينة واحدة فقط من المدن الجديدة، قدرت مساحتها بـ7119 فدانًا، يقع على جزء منها قدره 1555 فدان إشغالات، بمعرفة إحدى الشركات الخاصة، وفقًا لما توفر لدي الجهاز من بيانات لوجود قيود علي الفحص، وان هذه الأرض ليست بالكامل فضاء، وتم تحديد هذه القيمة وفقًا لسعر حالات المثل بمعرفة الهيئة.

أضاف تعقيب الجهاز في هذا الشان ، ان الهدف من إنشاء حرم المدن الجديدة، بتخصيص مساحة خمسة كيلو متر حول كل مدينة كأراضي بناء، وفقًا لقانون انشاء الهيئة كتوسعات مستقبلية لهذه المدن ، وأن الهيئة لم تصدر القرارات اللازمة بضم هذا الحرم، وأن الحالات الواقعية للضم تعلقت بحالات ضم إشغالات قائمة فعلًا، ومثال على ذلك مدن 6 أكتوبر والشيخ زايد والعبور، وما استتبعه من عدم تحصيل قيمة هذه الأراضي حتي تاريخ تدقيق الدراسة.

تعقيب الجهاز على “إساءة استخدام كلمة الفساد

تطرق الجهاز إلى ما جاء في بيان تقصي الحقائق تحت عنوان إساءة استخدام كلمة الفساد”، وانه تمَّ وضعها في مواضع أبعد ما تكون عما أقرته القوانين والمواثيق الوطنية والدولية، والتعميم والخلط بين الوقائع والإجراءات، وبين ما تمَّ حسمه وما لم يتم حسمه، وبين ما هو عام وما هو خاص، الأمر الذي يصوِّر كل الجهود والمبادرات التي تبذلها الدولة على أنَّه لا طائل من وراءها.

تعقيب الجهاز في هذا الشان، أن تعريف الفساد وفقا لما أقرته المنظمات والاتفاقيات الدولة والقوانين، هو إساءة استغلال السلطة المخولة لتحقيق مكاسب خاصة، سواء تحققت هذه المكاسب لمن استغل السلطة أو للغير ، ويدخل في هذا المفهوم كل آليات هذا الاستغلال ووسائله، المتمثلة في ارتكاب الجرائم، كالشروة والعدوان علي المال العام بكافة صوره، وتجاوز الموظفين العموميين لحدود وظائفهم، كما يدخل فيه المتاجرة بالنفوذ وإعاقة سير العدالة وتعطيل مصالح الأفراد والجماعات، واللجواء إلى أساليب غير مشروعة أو غير عادة في تنفيذ أنشطة الدولة، كل ما من شأنه ترتيب آثار سلبية على المال العام، وفقًا لما هو مقرر قانونًا.

تعقيب الجهاز على”اشتراك جهات أجنبية في إعداد دراسة المركزي للمحاسبات

 تطرق الرد إلى تصريح بيان تقصي الحقائق بأن جهة أجنبية اشتركت مع “المركزي للمحاسبات” في  إعداد دراسته حول الفساد،؛ ما قد يضر بالمناخ السياسي والاقتصادي للدولة.

تعقيب الجهاز في هذا الصدد، أنه لم تشرك أي جهات أجنبية مع اللجنة المشكلة من أعضاء الجهاز في آداء مهمتها، والجهاز يتحفظ علي هذا التصريح بما يحلمه من تلميحات تضر بسمعه الجهاز ومكانته، وأن الجهاز سيظل مضطلعًا بمهامه في الرقابة والحماية لأموال الشعب المصري وفقا لاحكام القانون رقم 144 وتعديلاته.

 

 

*4 وقائع تزوير موثقة داخل مجلس نواب السيسي.. ونافعة: المشهد هزلي

أثار تصويت أحد أعضاء مجلس نواب السيسي بالوكالة عن زملائه على قوانين عبدالفتاح السيسي والمستشار عدلي منصور، جدلا في الأوساط السياسية، وتكرر الأمر بالنسبة للتصويت عدة مرات. وفضحت كاميرات الصحفيين داخل القاعة الرئيسية لمجلس النواب، أعضاء هذا المجلس، حيث ظهر عدد منهم يصوتون بالوكالة، ونستعرض لكم في هذا التقرير 4 وقائع تزوير موثفة داخل المجلس خلال عمليات التصويت على البرلمان.

اختفاء تصويت 100 نائب من الشاشة الإلكترونية

تلاحظ في الجلسة السادسة لمجلس النواب وخلال طرح أكثر من قانون على الأعضاء للتصويت إلكترونيا عليه وإعلان النتيجة من خلال الشاشة الرئيسية للتصويت، أن مجموع الأعضاء الذين أدلوا بأصواتهم والممتنعين عن التصويت، تراوح أعدادهم ما بين “470، و484، و477، و470، و463، و481، و475، و438، و461، و466، و447″، على الرغم من أن عدد الحاضرين في الجلسة كان كاملا، وهو 596 عضوا، وهو ما يعني اختفاء تصويت اكثر من 100 عضو.

ومن أهم القرارات التي تم التصويت عليها ووافق المجلس عليها بشكل نهائي، هي قرار رئيس جمهورية مصر العربية بالقانونين رقمي (10) لسنة 2014، و(22) لسنة 2014 بتنظيم الانتخابات الرئاسية، وقرار رئيس الجمهورية بالقانون 12 لسنة 2014 بتعديل بعض أحكام قانون القضاء العسكري بموافقة 465 وامتناع ثلاثة أعضاء عن التصويت.

وتمت الموافقة على قرار بالقانون رقم 18 لسنة 2014 بتعديل أحكام القانون رقم 4 لسنة 1986 بشأن القيادة والسيطرة على شؤون الدفاع عن الدولة وعلى القوات المسلحة، بموافقة 480 عضوًا، وقرار رئيس الجمهورية مصر العربية بالقانون رقم “11” لسنة 2014، بتعديل بعض أحكام القانون رقم 232 لسنة 1959 في شأن شروط الخدمة والترقية لضباط القوات المسلحة، والقانون رقم 71، لسنة 1975 بتنظيم وتحديد اختصاصات اللجان القضائية لضباط القوات المسلحة، بتصويت 474 عضوًا، بالموافقة عليه إلكترونيًا.

نائب يصوت لزملائه

وتداولت وسائل الإعلام وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا لأحد النواب، الذي جلس بجواره زميله، الذي يبدو أنه كان مشغولًا في تصفح بعض مواقع التواصل الاجتماعي على هاتفه المحمول، فصوّت الأول نيابة عنه، كما صوّت نيابة عن نائبين آخرين لم يتواجدا أثناء التصويت.

ولم يلق تصرف النائب استنكار زميله الذي صوّت نيابة عنه، إذ إنه نظر إليه ثم أعاد النظر إلى هاتفه مرة ثانية، بينما لاقى المشهد استغراب نائب آخر يجلس على يمين النائب الذي صوّت، لكنه نظر إليه وضحك من الموقف دون حديث.

تصويت 682 نائبا من إجمالي 569

كما شهد القرار بقانون رقم 22 لسنة 2014 نسبة تصويت أكبر من إجمالي عدد النواب بـ97 عضوا، حيث أظهرت الشاشة أن عدد المصوتين 693 في حين أن عدد أعضاء المجلس 596، وجاء عدد الموافقين على القانون 459 عضوا، وممتنع عن التصويت 2، وغير موافق 2، ما يفسر وجود “تدخلات للتصويت بالوكالة”، كما أنه يتم تمرير قوانين بأغلبية تتخطى 400 عضو، ولا يكون حاضرا منهم داخل القاعة سوى نصف هذا العدد، وهو ما يدفع النواب خلال خلو القاعة إلى القيام بالتصويت نيابة عن الباقين ما يثير شبهات “عدم الدستورية” حول القوانين التي صدرت بأكملها.

وكيل المجلس يصوت لزميله

تأكد قيام النواب بالتصويت بالوكالة عن زملائهم، وهو ما أظهره فيديو يوضح قيام وكيل البرلمان السيد محمود الشريف أثناء قيامه بالتصويت لآخرين.

وكان المجلس يصوّت على قانون 62 لسنة 2014، والذي أصدره الرئيس عبدالفتاح السيسي، في يوليو من العام قبل الماضي، ويختص بتعديل بعض أحكام القانون رقم 148 لسنة 1959، في شأن الدفاع المدني.

وقال الدكتور حسن نافعة أستاذ العلوم السياسية، إن ما أظهرته الكاميرات هو انتهاك للدستور ومخالفة لها، وليس هناك برلمان في العالم ينوب الأعضاء عن زملائهم سواء بالمناقشة أو التصويت.

وأضاف نافعة: “نحن أمام مشهد هزلي وفوضى عارمة تجتاج مجلس النواب، كما أننا لم نر أي قرار يجازي هؤلاء النواب، أو حتى طلب بالتحقيق حول هذه الوقائع المشينة والتي تفضح صورة مصر أمام العالم أجمع“.

وطالب نافعة رئيس مجلس النواب، بالتحقيق في تلك الوقائع، محذرا من استمرار هذه السياسات داخل مجلس النواب وإلا سيتحول إلى مجرد موظفين تأشيرة فقط.

وقال الدكتور عمر هاشم ربيع نائب رئيس مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، إن ما حدث يعد مخالفة صريحة وواضحة، ولابد من محاسبة ومجازاة العضو الذي أقدم على هذا الفعل، لأنه لا يصح أن يصوّت نائب بدلًا من آخر.

وأضاف، في تصريحات صحفية، أن الجزاءات البرلمانية تتضمن عقابًا لمن يخالف قواعد المجلس، تبدأ باللوم والتوبيخ مرورًا بالطرد من الجلسة، وانتهاءً بإسقاط العضوية، موضحًا أنه يجب عقاب النائب لأن “شغل الفهلوة والضحك على الدقون ده ماينفعش”، على حسب تعبيره.

والنظام الإلكتروني يحمل 3 اختيارات، هي نعم، ممتنع، لا.

 

 

الانقلاب بعد التهديدات الروسية لا أسمع لا أرى لا أتكلم. . الأربعاء 18 نوفمبر. . النوبيون والسيناويون ملفات شائكة ستنفجر

العسكر بعد التهديدات الروسية لا أسمع لا أرى لا أتكلم

العسكر بعد التهديدات الروسية لا أسمع لا أرى لا أتكلم

الانقلاب بعد التهديدات الروسية لا يسمع ولا يرى ولا يتكلم. . الأربعاء 18 نوفمبر. . النوبيون والسيناويون ملفات شائكة ستنفجر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

 

*جيش الانقلاب يقصف بالمدفعية قرى بجنوب  رفح شمالي  سيناء

 

 

*نص بيان الأعلى للقوات المسلحة بعد تهديدات روسيا لا أسمع لا أرى لا أتكلم

تجاهل البيان الصادر عن الاجتماع الطارئ للمجلس الأعلى للقوات المسلحة، مساء اليوم الأربعاء، أزمة الطائرة الروسية المنكوبة، بعد ساعات قليلة من اتصال هاتفي أجراه قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي مع الرئيس الروسي فلادمير بوتين بحثا خلاله نتائج التحقيق الروسي في حادثة سقوط الطائرة.

ولم يتضمن البيان الصادر عن الاجتماع أي إشارة لقضية الطائرة المنكوبة، وذكر فقط أن السيسي أشاد بجهود القوات المسلحة في التصدي لما أسماها “العمليات الإرهابية”، والإجرامية في كافة ربوع مِصْر، وبالتعاون مع أشقائهم من جهاز الشرطة المِصْرية، وما يبذلونه من تضحيات فداءً للوطن وتحقيقًا لأمن الشعب المِصْري”، حسب زعمه.

وأكد السيسي -حسب البيان- أهمية “العمل بأقصى درجات الحذر واليقظة والاستعداد القتالي بالنظر إلى دقة الأوضاع الإقليمية وصعوبة الأوضاع الأمنية في العديد من دول المنطقة“.

وتبريرا لجرائمه بحق مِصْر وشعبها ادعى السيسي أن ما تقوم به من وصفها بـ”الجماعات الإرهابية من عمليات آثمة خارج نطاق منطقة الشرق الأوسط في عدد من الدول الصديقة، يتطلب تعزيز التعاون الأمني وتضافر جهود المجتمع الدولي من خلال مقاربة شاملة لدحر الإرهاب والقضاء على الفكر المتطرف“.

وبحث المجلس الأعلى للقوات المسلحة في اجتماعه الطارئ اليوم تطورات العمليات العسكرية، ومجمل الأوضاع في اليمن وسوريا؛ حيث نقل البيان عن السيسي تأكيده أن “مِصْر ستواصل العمل على تحقيق وحدة الصف العربي والوقوف إلى جانب أشقائها من الدول العربية“.

يشار إلى أن السيسي يتخذ مواقف عدائية تجاه الحركات السنية في المنطقة وعلى رأسها الإخوان المسلمون كبرى الحركات الإسلامية السنية في العالم، وحركة المقاومة الإسلامية حماس؛ حيث يشدد السيسي الحصار على قطاع غزة، كما أن سياسات الانقلاب تدعم دائما كيان الاحتلال الصهيوني، والأنظمة الشيعية الموالية لإيران مثل بشار في سوريا.

 

 

*الخارجية الروسية للسيسي: من حقنا الرد سياسيا وعسكريا

استمرارًا للأزمة المشتعلة بين روسيا ومِصْر بسبب عملية إسقاط الطائرة الروسية، أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن العمل الإرهابي فوق سيناء كان هجومًا على مواطنين روس، أي هجومًا على الدولة.

وقال لافروف: “سيتم استخدام حق الدفاع عن النفس بكافة الوسائل المتاحة، أي الوسائل السياسية والعسكرية، وعن طريق الأجهزة الخاصة والمخابرات.. إلخ“.

ووسط استمرار الغموض حول كيفية زرع قنبلة في الطائرة الروسية المنكوبة، نقلت وسائل إعلام روسية عن مصادر مطلعة، أن العمل الإرهابي نُفذ بواسطة قنبلة موقوتة، مرجحة أن موظفًا في مطار شرم الشيخ قام بزرعها داخل صالون الطائرة، بعد علمه بموعد الإقلاع.

وفي أول رد فعل لقائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي إزاء التطورات في ملف الطائرة الروسية المنكوبة، أعلنت رئاسة الانقلاب أن السيسي اتصل هاتفيًا بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين للحديث بشأن تطورات الأزمة.

ولم يشر بيان رئاسة الانقلاب إلى موقف مصر من النتائج التي كشفتها التحقيقات الروسية، والتي ترفض حكومة السيسي اﻻعتراف بها قبل إعلان نتيجة تحقيق اللجنة الفنية المختصة بملابسات الحادث.

واكتفى البيان بالإشارة إلى اتفاق بوتبين والسيسي على بذل الجهود لمكافحة ما يصفونه بـ”الإرهاب“.

من جهته، ذكر بيان على موقع الكرملين، أن السيسي وبوتين اتفقا على التعاون الوطيد بين الأجهزة الخاصة في البحث عن المتورطين في العمل “الإرهابي” الذي نجم عنه تحطم الطائرة “إيرباص-321الروسية في سيناء.

وجاء في البيان، “تقرر تطبيق إجراءات إضافية لضمان أقصى درجة من أمان حركة النقل الجوي بين البلدين لاستئنافها في أسرع وقت“.

وأبلغ بوتين السيسي بتكثيف العملية العسكرية الروسية في سوريا، بعد توظيف الطيران الاستراتيجي بعيد المدى.

وكان مصدر مقرب من التحقيقات قد أكدت لصحيفة “كوميرسانت”، أن الرواية الأولية تشير إلى أن القنبلة قد تكون زرعت تحت مقعد بجوار نافذة، وليس في قسم الأمتعة.

وفي تلك الأثناء، استمرت حركة عودة السياح الروس إلى روسيا، ولم يعد عددهم بالمنتجعات المصرية يتجاوز 2500 شخص من أصل قرابة 80 ألفا كانوا موجودين هناك وقت إعلان حظر الرحلات الجوية.

وكشفت وزارة النقل الروسية عن تراجع عدد الرحلات الجوية التي تعيد السياح، إلى ما بين رحلة وأربع رحلات يوميا، بعد أن كان يتم تنظيم ما بين 20 و30 رحلة يوميا في بداية عملية إعادة السياح.

 

 

 

* قضاء الانقلاب يقضي بحبس (بنات البلالين) بالإسماعيلية سنة مع الإيقاف

قررت محكمة الأحداث بالإسماعيلية حبس 4 بنات سنة مع الإيقاف، وذلك بتهمة حيازة بلالين أثناء احتفلهن بالعيد منذ عامين.

والفتيات هن الاختين رقية ورضوي سعيد وفاطمة سعيد وخديجة متولي أخت الشهيدين علي وعبد الرحمن متولي.

 

 

*#ما_بعد_السيسي .. هاشتاج يتصدر تويتر

دشن النشطاء عبر تويتر هاشتاج بعنوان #ما_بعد_السيسي وتفاعل النشطاء مع الوسم وغردوا.

إليكم أبرز التغريدات الواردة بالهاشتاج:

جابرعبد العزيزالمصرى ‏@m3m944  6 

#ما_بعد_السيسي ثم أعادة هيكلة القضاء بالكامل وبعد ذلك اعادة هيكلة المؤسسات القيادية فى الدولة والمحليات ويكون فى محكمات لك من سفك الدماء

مستقل ‏@neocairoan  6

مبارك لو كان ماسك بعد اللي حصل في شرم كان اقال السيسي وقعده في البيت. #ما_بعد_السيسي

I’m LeGeNd @midolegend350  8 

ثوره»»مرحله انتقالية»»انتخابات رئاسه نضيفه»»مفيش حكم عسكر والجيش يرجع لثكناته»»محاكم ثورية لاعدام الخونه»»

#راجعين_للميدان

 #ما_بعد_السيسي

 

 

 

*أديب” يسخر من “السيسي” : “أردوغان” كانت رأسه برأس “أوباما” في قمة العشرين..أنت رأسك فين؟

سخر الإعلامي الموالي للانقلاب عمرو أديب” من تراجع دور مصر على يد الجنرال “عبدالفتاح السيسي” ، وقارن بينه وبين الزعيم التركي “رجب طيب أردوغان” والذي وصفه بأنه حليف لأوباما وكان ندا له في قمة العشرين.

ففي حلقة يوم الأحد من برنامج “القاهرة اليوم” قال الإعلامي الموالي للإنقلاب “عمرو أديب” : “انا عايزكم تشوفوا الإجتماعات لقمة العشرين الكبار

مضيفا على حد قوله”الناس دي في كوم وأحنا في كوم تاني خالص” 

وتساءل “أديب”: “ما هو موقف مصر مما يحدث ؟” وأضاف : “نحن خارج المنظومة وليس لنا أي تأثير

بينما امتدح الزعيم التركي واصفا إياه بأنه بدا في القمة كصديق لأوباما وند له ،وذلك بعد عرضه صورة تجمعهما معا في مباحثات ثنائية.

ثم استنكر أديب عدم تواجد مصر بتلك القمة ، موجها حديثه للسيسي :”أردوغان كانت رأسه براس أوباما ، أنت راسك فين؟

*القبض على سارق كلب نجل النائب العام ذي الـ”86 ألف جنيه

تمكنت إدارة مباحث الشرقية من القبض على سارق كلب نجل النائب العام السابق هشام بركات بمدينة فاقوس بالشرقية.

كان قد تقدم “حسين. أ” سائق المستشار محمد بركات، نجل النائب العام السابق هشام بركات، ببلاغ رسمي بالمحضر رقم “29713 – جنح المركز” بفاقوس محافظة الشرقية يتهم فيه “عصام. أ. م. أ” واثنين آخرين بسرقة كلب ألماني نادر يملكه المستشار محمد بركات ثمنه 86 ألف جنيه، والذي كان في حيازة السائق وقت السرقة.

وتم ضبط أحد المتهمين، ويدعى “عصام” 19 عامًا صاحب محل قطع غيار وموتسكيلات، وبتفتيش منزل المتهم لم يتم العثور على الكلب.

 

 

 

*نيابة الانقلاب تطعن على أحكام براءة 37 من رافضي الانقلاب بإيتاي البارود بالبحيرة

طعنت نيابة الانقلاب بجنوب البحيرة بالاستئناف على حكم البراءة الصادر من محكمة جنح إيتاي البارود برئاسة المستشار عمرو عابدين ببراءة 37 من رافضي الانقلاب العسكري بالمدينة في الدعوة رقم 21828 لسنه 2015 من التهم المنسوبة إليهم بقرار الإحالة حضوريا و غيابيا .

وحددت محكمة أيتاى البارود جلسة 10 ديسمبر 2015 لنظر الاستئناف أمام جنح مستأنف أيتاى البارود .

وأكدت هيئة الدفاع عن المعتقلين أن سير الدعوى مطمأن وأن الدعوى معيبة في إجراءاتها والأسانيد القانونية المبنية عليها ومعيبة ببطلان الإجراءات والتحريات وهو ما دفع محكمة الجنح إلى إصدار حكمها ببراءة رافضي الانقلاب حضوريا وغيابيا .

والمطعون على حكم براءتهم حضوريا هم الدكتور خالد محمد عبد الرحيم مصطفى و جمال احمد أبو شحيمه و نادر توفيق الأسيوطي و احمد إسماعيل أبو فراج و محمد احمد إسماعيل أبو فراج و محمد أمين عادل حاتم و محمد إبراهيم احمد الخولى و صلاح عبد الجيد محمد السنهوري ، وغيابيا هم طارق محمد الرفاعى مرعى حسين و رمضان على سيد احمد يوسف أبو طوال و رمضان جلال محمد عوف و عرفه احمد فتوح مفتاح و محمد احمد فتوح مفتاح و فتوح احمد فتوح مفتاح و محمود جمال الدين عبد المنعم و محمد عطية محمد الشرقاوي و رأفت خميس رزق العيساوى و عبد اللطيف محمود عبد اللطيف القيم و سمير محمد عفيفي و رضا سلامه محمد الزهيرى و احمد عبد العزيز فتح الله سلمان و مجدي احمد سلمان و وليد محمد أبو حامد سلمان و عبد اللطيف محمد عبد اللطف الصاوي و رضا سعيد عبد المجيد شحاتة و راضى عفيفي راضى و رجب إسماعيل القالع و احمد جمال القالع و محمود رمضان عبد الحليم القروضى و كمال أنور أبو جاموس و سلامه حسن حجازي و شحاتة محمد عادل أمين مالك و راغب رياض عبد الغنى الدقله و محمد عبد الستار التبولى و عادل كامل عشيبه و اشرف عنتر عاشور و محمد احمد فرحان .

يذكر أن نيابة الانقلاب قد وجهت لهم تهم الانضمام لجماعة محظورة أسست على خلاف أحكام الدستور والقانون والترويج لأنشطتها والتظاهر بدون ترخيص واستعمال القوة إثارة الشغب .

 

 

 

*مرسي في ثبات أمام المحكمة: أنا الرئيس الشرعي للبلاد

في صفعة جديدة على وجه سلطات الانقلاب العسكري، جدد الرئيس مرسي -اليوم الأربعاء- رفضه الانقلاب الدموي، ومشددا على تمسكه بشرعيته كرئيس للبلاد، على الرغم من مرور أكثر قرابة العامين والنصف على انقلاب العسكر في يوليو 2013.

وأكد الرئيس محمد مرسي اليوم -أمام هيئة محكمة جنايات بورسعيد، التي انتقلت إلى سجن طره للاستماع إلى أقواله فى قضية اقتحام السجون- أنه يرفض الزج باسمه في تحقيق أو محاكمة، لبطلان الإجراءات، على اعتبار أنه لا يزال الرئيس الشرعي للبلاد.

وفي بداية الجلسة رفض الرئيس “محمد مرسيالتحقيق معه؛ حيث رأى أن الموضوع مر عليه أكثر من 3 سنوات، وطلب حضور هيئة الدفاع عنه لحضور ذلك التحقيق حتى يتشاور معهم قبل فتح التحقيق، قائلاً: لا أزال الرئيس الشرعي للجمهورية، والنيابة العامة غير مختصة ولائيًا للتحقيق معي“.

إلا أن المستشار سعد الدين سرحان -عضو يمين المحكمة- استطاع بالحوار معه أن يقنعه بسماع شهادته على سبيل الاستدلال، وبالفعل بدأ معه الأسئلة، وكانت مجمل إجابات مرسي، التحدث عن التداعيات التي أدت إلى أحداث سجن بورسعيد العمومي.

وأضاف الرئيس مرسي ما حدث بالسجن هو امتداد للأحداث التي حدثت في قضية استاد بورسعيد، وكان هناك طرفان طرف يشعر بالظلم، وهم أبناء بورسعيد والطرف الآخر التراس الأهلي، الذي فقد منه 72 شهيدًا باستاد بورسعيد؛ لأنه كان هناك حملة أمنية مكبرة في عهد اللواء أحمد جمال الدين وزير الداخلية الأسبق، على بحيرة المنزلة استهدفت العناصر الخطرة صاحبة النشاط الإجرامي بالبحيرة، وأن هذه العناصر استغلت المظاهرات التي كان مسموحا بها في هذا التوقيت يوم 25 ,26 يناير 2013 سبب موعد النطق بالحكم في قضية الاستاد“.

وأشار الرئيس مرسي إلى “أن تلك العناصر استغلت هذا الحدث بغرض زعزعة الاستقرار في البلاد، وأنه تابع تلك الأحداث من مكتبه بقصر القبة، من خلال 3 جهات؛ وهم وزارة الداخلية، ووزارة الدفاع، والمخابرات العامة، ومن خلال شهادته للتقارير الإخبارية في وسائل الإعلام“.

ونفى الرئيس ما شهد به اللواء محمد إبراهيم أمام المحكمة حول عقده اجتماعًا لمجلس الدفاع القومي بقصر الاتحادية، في يوم صدور الحكم، وأن وزير الداخلية وصلته الأخبار عن طريق قصاصة ورق من ضابط من ضباط الحرس الجمهوري من اللواء سامي سيدهم؛ حيث قرر بأنه كان موجودًا بقصر القبة، وليس قصر الاتحادية، وقرر باستحالة حدوث ما ذكره وزير الداخلية السابق من وجود اجتماع لرئيس الجمهورية، ودخول تلك القصاصة بمعرفة أحد الضباط؛ حيث إنه لا يجوز، ولا يسمح بدخول ذلك الاجتماع سوى شخصين؛ وهما أمين عام رئاسة الجمهورية، والحارس الخاص برئيس الجمهورية، كما أنه لا يوجد أي اتصالات بين الحرس الجمهوري ووزارة الداخلية.

 

 

 

 

* ضابط في المخابرات البريطانية يكشف أسباب اخفاء لندن المعلومات عن موسكو والقاهرة 

قال تشارلز  شوبريج الضابط السابق في الاستخبارات البريطانية إن اجهزة الاستخبارات هذه تتصرف بالمعلومات التي بحوزتها وفقا لقرارات سياسية.

ويكشف شوبريج عن خفايا العلاقة بين المؤسسة الأمنية والدوائر السياسية في الغرب، وعن علاقتها بصناع القرار. ويتحدث عن الأسباب وراء اخفاء لندن المعلومات عن موسكو والقاهرة حول كارثة الطائرة الروسية التي أسقطت بقنبلة مزروعة فوق  شبه جزيرة سيناء مطلع الشهر الجاري.

 

 

*عصابات الداخلية تختطف معيد كفيف بجامعة الأزهر بالمنصورة

اختطفت قوات الداخلية صباح أمس “خالد عاطف” الأستاذ المساعد بقسم أصول الدين والدعوة بجامعة الأزهر بالمنصورة، من الشارع، وقامت باقتياده إلى جهه غير معلومة، بالرغم من فقده القدرة على الإبصار.

كما حمّلت أسرة “عاطف” وزارة الداخلية وقوات أمن الدقهلية المسؤولية الكاملة عن سلامته، مطالبة منظمات حقوق الإنسان بالتدخل لسرعة الإعلان عن مكان احتجازه والإفراج عنه.

 

 

*بعد عام من اعتقاله جنايات المنصورة تؤجل محاكمة “هاني محمد منصور” الي 18 فبراير القادم

أجلت محكمة جنايات المنصورة اليوم الأربعاء 18 نوفمبر 2015 – جلسة محاكمة “هاني محمد منصور”، 36 عاما، من قرية محلة دمنة بالدقهلية، وأب لـثلاث زهراوات لم تتخطي أكبرهن العشر سنوات – إلي 18 فبراير 2016.

يذكر أن “هاني” قد تم اعتقاله يوم 16 نوفمبر 2014 ، و وجهت النيابه له العديد من الاتهامات أهمها ( تفجير محولات وأبراج كهربائية – تفجير مواسير صرف صحي )، تم على إثرها احالته الى محكمة جنايات المنصورة يوم 7 مارس 2015.

وبالرغم من مرور أكثر من سنة على اعتقاله، إلا أن المحكمة تستمر فى تعنتها وتأجيل النطق بالحكم لفترات طويلة دون سبب قانوني واضح.

والجدير بالذكر أيضا أنه قد تم الحكم على “هاني” بالحبس 5 سنوات في قضية أخري، كانت قوات الأمن قد لفقتها له وأحرازها ( صور شخصية – جهاز كمبيوترسكينة مطبخ – تابلت ألعاب لأحد بناته)، بالاضافة الى القضية المحالة للجنايات.

 

 

*أمن الانقلاب يعتقل عقيد طيار متقاعد بمطار القاهرة أثناء سفره لروسيا

أوقفت سلطات الانقلاب بمطار القاهرة الدولي، اليوم الأربعاء، العقيد الطيار المتقاعد والعضو المؤسس بحزب “البديل الحضاري المصري” -تحت التأسيس- هاني شرف، وألقت القبض عليه، واصطحبته إلى جهة مجهولة.
وجاء ذلك عقب توجه شرف إلى مطار القاهرة للسفر إلى روسيا لزيارة ابنته التي تدرس الطب بإحدى الجامعات الروسية.
ولم تعلن أي مصادر أمنية أسباب اعتقال العقيد هاني، ولم يتمكن أي من أسرته أو محاميه أو أعضاء الحزب من التوصل إليه أو معرفة مقر احتجازه.

 

 

*ري الانقلاب” يصرف مكافأة للعاملين لجهودهم في غرق الإسكندرية والبحيرة

وافق الدكتور حسام مغازي، وزير الموارد المائية والري فى حكومة الانقلاب، صرف شهر مكافأة للمهندسين والفنيين والعاملين بمنطقة غرب الدلتا، من ري وصرف وميكانيكا، وذلك عقب الأزمات التي تعرضت لها محافظتا البحيرة والإسكندرية، التي أودت بحياة عدد من المواطنين، وسقوط عدة مبان سكنية نتيجة غرق منازلهم وأراضيهم.

جاء ذلك خلال لقاء مغازي بمحافظ البحيرة وعدد من مهندسى الوزارة، زاعماً إن المكافأة كانت نتيجة قيام العاملين بإنجاز الأعمال الصناعية المكلفين بها، وتدعيم وتعلية جسور المصارف والترع، وصيانة محطات الرفع، وإمداد المناطق المتضررة، بوحدات طوارئ وصيانة المحطات!

جدير بالذكر أن أهالى منطقة أبيس 8 قد قاموا بتحرير عدة محاضر بعد تعطل محطة المكس لرفع المياة وهو ما أدى لإرتفاع المياة 4 أمتار فى ترعة المحمودية والتى يتخوف الأهالى والمزارعين فى غرق أراضيهم ومنازلهم كما حدث بمحافظة البحيرة

 

 

*#أسعفوا_حسني للمطالبة بإنقاذ حياة معتقل مهدد ببتر قدمه

دشن نشطاء وحقوقيون هاشتاج جديدًا وحملة تضامنية حملت اسم #أسعفوا_حسني للمطالبة بالتدخل لإنقاذ قدم المعتقل والتي قد تتعرض للبتر خلال أيام.

وبحسب صفحة معتقلين دوت دوم، فإن حياة المعتقل “عمرو حسني” الطالب بكلية تجارة إنجليزي جامعة الإسكندرية، تتعرض لخطر شديد؛ بسبب مرضه بمرض السكر، وتعرض جسده وقدمه خاصة لتورمات شديدة لنقص نسبة السكر بالدم ومنع دخول الأنسولين والعلاجات اللازمة لأي مريض سكر.

وأدى ذلك إلى حدوث ايديما السكري والذي يسبق غرغرينا السكري مباشرةً مما يعني ذلك مضاعفة حدوث بتر للقدم إذا لم يتم اتخاذ اللازم معه.

وكانت أسرة الطالب قد تقدمت بطلب تم رفضه من قبل السجن،ولم يسمح بإسعافه أو تقديم العلاجات، فيما أكد عدد من الأطباء الذين سُمح لهم برؤية الحالة أن ما يعانيه “عمرو” قد يودي بحياته ويعرضه للدخول في غيبوبات سكر، فضلاً عن بتر قدمه خلال أيام إذا لم يتم نقله للمستشفى فورًا.

يشار إلى أن “عمرو حسني” كان قد اعتقل تعسفيًا من أحد الشوارع عقب انتهاء إحدى التظاهرات الرافضة للانقلاب ثم اقتياده لقسم شرطة المنتزه، ليتم عرضه على النيابة العامة وحبسه احتياطيًا على ذمة التحقيقات.

 

 

*الاستقالات تعصف بحزب “ساويرس

أعلن عدد من أعضاء حزب “المصريين الأحرارالذراع السياسية للكنيسة والذي يرأسه رجل الأعمال نجيب ساويرس عن رغبتهم في تقديم استقالتهم من الحزب اعتراضًا على سياسات أمانة الحزب.

وقال أحمد سليمان، أحد أعضاء الحزب بمحافظة الفيوم، في تصريحات صحفية،: إن أمانة المحافظة تعاني من غياب تفعيلها، وغياب دور الحزب في الشارع، واقتصار أدائه على مقاره فقط.

وأضاف سليمان أنه ينوي التقدم باستقالته اعتراضًا على سياسة قيادات الحزب، مؤكدًا ترك غالبية أعضاء الحزب بالفيوم له لنفس الأسباب.

 

 

 

*النوبيون”.. ملف شائك ينفجر فى وجه السيسي

تناولت وكالة رويترز للأنباء قضية معاناة أهل النوبة المستمرة منذ أكثر من نصف قرن؛ حيث قالت الوكالة في تقريرها اليوم: إن جهود النوبيين للحصول على مكاسب سياسية أفضت إلى لا شيء؛ فالبرلمان القادم سيكون للنوبيين فيه مقعد واحد من بين 568 من إجمالي المقاعد.

وأضافت الوكالة أن هناك إحساسًا بالظلم لدى النوبيين الذين تم تهجيرهم عام 1964 في أثناء فترة حكم جمال عبد الناصر من 44 قرية نوبية لبناء السد العالي، وتم إحصاء النوبيين في تعداد واحد للسكان بعد تهجيرهم، بلغ تعدادهم وقتذاك 100.000، اليوم تختلف التقديرات، وتقدر بعض الجماعات الحقوقية العدد بثلاثة ملايين نسمة من إجمالي 90 مليونًا.

وعلى الرغم من أن غضب النوبيين لم يرتفع وقت ترحيلهم فإن كبار السن منهم قلقون من غضب شبابهم وخطر الاضطرابات الذي قد يسببه ذلك، فخلال العام الماضي قتل 30 شخصًا في صدامات بين شباب نوبي وآخرين من قبيلة أخرى.

واستطردت الوكالة بالنسبة للنوبيين الذين يعود تاريخهم إلى القرن الثامن قبل الميلاد هناك رغبة عارمة للعودة إلى قراهم بما في ذلك “عدنادان”، و”كوستال” وعلى الحدود السودانية، وخلال إبريل الماضي أعادت الحكومة فتح معبر “كوستال” وعندما حاول ثلاثون شابًّا شق طريقهم إلى قرية “عدنادان” النوبية على الحدود مع السودان للاستقرار والزراعة بها اعترضتهم قوات الأمن، واحتجاجًا على ذلك قام النوبيون باعتصام قصير المدة.

وأشارت الوكالة إلى أن الدستور الحالي للبلاد ينص على أن الحكومة يجب أن تعمل على إعادة توطين النوبيين خلال عشر سنوات، لكن الحقيقة تقول إن النوبيين ليس لديهم نفوذ يذكر، ومنذ ترحيلهم قسريًّا عام 1964 فاز عدد قليل منهم بمقاعد قليلة في البرلمان.

ونقلت الوكالة عن مصطفى عبد القادر البالغ من العمر 75 عامًا- القول: “الحكومة تتعامل مع النوبيين بتجاهل تام للتضحيات التي قدموها، ويضيف “عبد القادر -الذي ترك قريته النوبية ليحصل على الدكتوراه في تهجير أهل النوبة-: لقد منحنا الكثير للبلاد، لكن هناك مجتمعًا كاملاً فقد منازله، وعادته، وطريقة معيشته، وحتى مقابر الأجداد.

ونوهت الوكالة إلى أن مخاوف الدولة من إعادة توطينهم بالقرب من الحدود السودانية ترجع إلى الخوف من أن ذلك قد يؤجج النزعات الانفصالية، على الرغم من عدم وجود دعوات انفصالية ذات مصداقية لإقامة دولة نوبية.

ومع اشتعال سيناء بالتمرد واضطرابات الحدود الغربية مع ليبيا فإن آخر شيء يريده السيسي هو عدم استقرار الحدود الجنوبية، لكن في حال عدم الالتزام بالتعهد الغامض في الدستور فإن السيسي سيجد نفسه يواجه مشكلة نوبية كبيرة.

 

 

 

*حقيقة وأسباب العدوان على أهالي سيناء وتهميشهم

مضى أكثر من عامين على الحملة العسكرية في سيناء، ودمرت مدن وقرى كثيرة، وقتل أطفال ونساء ورجال كثيرون، وجنود أيضًا، وظهرت “أنصار بيت المقدس” ثم بايعت “البغدادي” لتصبح ولاية سيناء، ولكن لم يتحدث أحد عن الأسباب الحقيقية التي أدت إلى العنف ضد النظام المصري، وما أسباب ما يحدث الآن في سيناء، ومن الممكن أن نتحدث عنها في عدة نقاط:

1- تاريخ أزمات أهالي سيناء مع الدولة ومراحل تطورها:

من أجل مصر دفع أهالي سيناء أثمانًا كثيرة طوال نصف قرن من الزمان.. في حرب السويس عام 56 وقفوا ضد العدوان الثلاثي وانضموا إلى قوافل المجاهدين في السويس وبورسعيد والإسماعيلية.

وفي حرب 67 خاضوا معارك دامية ضد العدو الإسرائيلي وتحملوا مرارة الهزيمة والاحتلال وفي سنوات الاحتلال وقفوا سدًا منيعًا مع الجيش المصري رغم الإغراءات التي قدمتها إسرائيل لهم.

وفي حرب أكتوبر سالت دماؤهم مع جيش مصر العظيم وهو يحقق معجزة النصر والعبور وحين عادت سيناء لم يجد أحد منهم اعترافًا بالجميل فقد تم توزيع الشاطئ الأزرق على المحاسيب، وبقي سكان سيناء يعانون وسط الصحراء سنوات الفقر والحرمان وذات يوم أقامت الدولة ترعة السلام وظن أهالي سيناء أنها جاءت بالخير لهم ولم يأت شيء.

وبدأت أزمات الدولة مع أهالي سيناء منذ عام 2004 حيث تفجيرات طابا وشرم الشيخ فبدأ الأهالي يشعرون بالتجاهل والتمييز ضدهم من جانب السلطات المصرية مع انتهاج السلطات النهج الأمني سيئ السمعة وتعرض الكثير من أبناء سيناء للاعتقال التعسفي من جانب قوى الأمن، وقد ساعد ذلك على أن تكون شبه الجزيرة بقعة مثالية حاضنة لأفكار وتنظيمات العنف الداخلية من مختلف أرجاء ومحافظات الدولة المصرية.

وفي شهر أكتوبر 2004 قامت مجموعة من السلفية الجهادية بتنفيذ عملية معقدة اعتمدت على تفجيرات متزامنة في طابا ونويبع وأسفرت العملية عن مقتل أكثر من 30 وإصابة اكثر من 120 آخرين أغلبهم من السياح الإسرائيليين وبعد عدة أيام أعلنت جماعة أخرى مسؤوليتها عن التفجيرات، ومنذ ذلك التاريخ بدأ الحديث عن خلايا وتنظيمات سلفية وخلايا تتبنى الجهاد في سيناء وكرد فعل قامت وزارة الداخلية المصرية في حينها بحملة اعتقالات واسعة طالت الآلاف من أبناء سيناء ومنذ تلك اللحظة بدأ صراع مباشر بين الأمن والداخلية وأهالي سيناء.

وبالرغم من النهج الأمني الذي اعتبرته الدولة كفيلاً بالقضاء على الجماعات الجهادية إلا أن مجموعة مسلحة أخرى قامت في 23 يوليو 2005 بثلاثة تفجيرات أسفرت عن مقتل أكثر من 80 شخصًا وإصابة أكثر من 100 آخرين.

 وبعد ذلك بأقل من عام وتحديدا في 24 أبريل 2007 قامت مجموعة بتنفيذ 3 تفجيرات في منتجع دهب أسفرت عن مقتل 23 شخصًا وإصابة 62 اخريين. فقام الأمن المصري بحملة اعتقالات تعسفية بحق أهالي سيناء ومنذ هذا التاريخ دخلت شبه الجزيرة في مسلسل عنف مستمر ومع زيادة أعداد المطلوبين أمنيًا والمحكوم عليهم غيابيا تكونت تجمعات من الهاربين استغلت الطبيعة الجغرافية المعقدة لشبه الجزيرة في الهرب والتخفي,وهذه من الأسباب الرئيسية التي جعلت الازمات بين أهالي سيناء والدولة في تفاقم كبير ومستمر حتى الآن.

 

2ـ نظرة الدولة لأهالي سيناء ودور الدولة في حياة المواطن وخلق صراعات داخلية بين القبائل:

تنظر الدولة بإعلامها لأهالي سيناء نظرة مواطنين من الدرجة الثانية كنظرة اسرائيل للعرب فيها؛ فهناك عنصرية في التعامل الأمني والمؤسسي من الدولة للمواطن بسيناء هذا فضلًا عن الحملات الأمنية.

فمثلاً الإعلام الرسمي والخاص بمصر ينظر للمواطن بسيناء على أنه تاجر مخدرات أو إرهابي، وهو من يقوم بقتل الجنود أو يساعد على قتلهم، وهذا لم يحدث نهائيًا، بل إن أهالي سيناء أحرص على حياة الجنود برغم ما يفعله بهم جيش بلدهم الآن، ولكنهم بالفعل أحرص على حياتهم.

ومنذ تحرير سيناء والمتحكم الرئيسى بها هو جهاز المخابرات ويعمل دائمًا على بث السموم بين القبائل وبعضها ونشر الفتن؛ فمثلاً التغاضي عن بعض المشكلات ومساعدة من يعمل لصالحهم على حساب الآخر ومساعدة مرشح لقبيلة في الانتخابات على حساب مرشح ووصلت لدرجة المساعدة بتسليح بعض العائلات إلخ إلخ.

 

3_غياب التنمية:

الواقع أن سيناء منسية ولا تأخذ حقها في الإعمار والتنمية. وقد كان هناك مشروع قديم لتعمير صحراء سيناء وزرعها بالقرى الدفاعية وضعه سلاح المهندسين في عام 1955م، وكانت فكرته مستوحاة من الكانتونات الإسرائيلية في صحراء النقب القائمة على الحدود، ولكن مع تأميم القناة وحرب السويس وبناء السد العالي تعطل المشروع.

وفى عام 1994 م انطلق المشروع القومي لتنمية سيناء، والذي هدف إلى توطين 3 ملايين نسمة في سيناء وتوفير نحو 612 ألف فرصة عمل، غير أنه لم يحقق المرجو منه بعد مرور كل هذه السنوات، ورغم أنه كان من المنتظر أن توضع سيناء في صدارة المشهد بعد الربيع المصري إلا أن الصراعات السياسية والانقلاب العسكرى وقف هذا المشروع نهائيا.

 

4_مطالب أهالى سيناء من الدولة المصرية:

تتوالى السنوات وتتبدل الأنظمة وتظل مطالب أهالي سيناء كما هي , ليؤكدون على مطالبهم التى لم تتغير مع تغير السنوات وتبدل الأنظمة وهى :

1_إقرار قانون “تملك الأرض” للأهالي.

 

2_ ضرورة معاملتهم كمواطنين درجة أولي وليس كمواطنين درجة ثانية.

 

3_ الافراج عن المعتقلين والمحبوسين ظلما فى السجون.

 

4_ وقف التهميش وتوفير خدمات طبية والدفع بأطباء للمستشفيات.

 

5_وجود جودة فى التعليم .

 

6_ عدم قطع الاتصالات.

 

7_توفير الامن والامان للمواطن والذى حرم منه منذ سنوات.

 

8_وقف الحملات العسكرية وإعادة بناء القرى التى دمرت .

 

9_تنمية سيناء وتوفير وظائف للشباب .

 

10_حق الشهداء ومحاسبه قاتلهم.

 

وكانت هذه من أهم المطالب سابقًا واليوم وأيضا مطالب جديدة أضيفت ومنها فتح كوبرى السلام وزراعة سيناء بالشجر والحجر والبشر الواعي الواعد المدرب المثقف وليس تمديرها وقتل واعتقال شبابها وإقامة مشروعات عملاقة تجذب العمالة.

 

5_محاربة الدولة للتهريب مع غزة وغض الطرف عن التهريب مع اسرائيل:

قامت الدولة بمحاربة تجارة الانفاق والتى ساعدت على فك الحصار بشكل كبير عن غزة ففى عام 2006 بدأت الدولة فعليا فى تفجير الانفاق الحدودية مع قطاع غزة بسبب استيلاء حماس على الحكم ونظرا لعداء مبارك للتيارات الاسلامية فى ظل تهريب الافارقة والسجائر والمخدرات من بعض المهربين الى اسرئيل وتغاضت الدولة عن ذلك بل ذكر من بعض المهربين ان هناك لواءات داخلية لهم حصص مالية من عمليات التهريب مع اسرائيل وايضا مع غزة .

وبدأ تفجير الانفاق مع غزة ايضا يدخل مرحلة جديدة بعد ان اتى السيسى ونظامه فتم تدمير اكثر من 650 نفقا فى منتصف عام 2014 ثم حدثت حادثة كرم القواديس فأعلن السيسى قرارات من ضمنها هدم مدينة رفح التاريخية واقامة منطقة عازلة تزيد من معاناة المواطن بغزة وهنا توقفت الانفاق نهائيا فى حين ما زال التهريب عبر الحدود مع اسرائيل يعمل وبشكل يومى فهناك تهريب للافارقة  والمخدرات والسجائر فضلا عن دخول عناصر تابعة للشباك والموساد الصهيونى كل يوم .

 

6_الجماعات الجهادية فى سيناء:

إن الإهمال التنموي والتداعيات السلبية لاتفاقية كامب ديفيد، أسهما في خلق بيئة تسمح بتعايش أصحاب الاتجاهات الجهادية، وفي سياق متصل لا يمكن إغفال دور العامل الخارجي في تنامي قدرات الجماعات المسلحة في سيناء، فعلى سبيل المثال توطدت الصلات بين “الجهاديين” المصريين وآخرين في القاعدة والجيوب التابعة لها في المحيط الإقليمي لمصر، وهذه الصلات ليست جديدة. فكان هناك ما يدل على وجودها منذ منتصف العقد الماضي، وظهرت بعض ملامحها في الهجمات المسلحة ضد بعض المواقع السياحية في سيناء، والتي تواترت بصفة خاصة في الفترة بين عامي 2004 م و2006م.

وتتراوح أعداد المنتمين للتنظيمات الجهادية في سيناء بين 2500 و3000 عضو، وتتكون معظم الجماعات من خلايا صغيرة محدودة العدد، ولا تميل في معظمها إلى الاندماج في كيانات أكبر وأكثر تنظيماً.

ففى عام 2011 كان هناك نوعين من هذه التيارات :

1-الفكر الجهادى التكفيرى :وهو من يكفر المجتمع كله ولكن لا يميل للعنف او قتال الدولة المصرية ،ويقطن بمناطق غرب مدينة رفح ،ومنطقة البحر بالشيخ زويد.

 

2-الفكر الجهادى السلفى:وهم جماعة “أنصار بيت المقدس “والتى بايعت البغدادى”وأصبحت ولاية سيناء ،ويتواجدون بمناطق جنوب غرب وجنوب شرق رفح والشيخ زويد ،وشرق مدينة العريش ،ويعتبر التنظيم الأن فى تمدد كبير وينضم له عناصر بشكل يومى.

 

7_المواجهة العسكرية بين الجيش والمسلحين فى سيناء:

سلسلة من الإجراءات قامت بها الدولة المصرية في سيناء فبدأت فى عام 2008 أولها إقامة الجدار الفولاذي أو الجدار العازل على طول حدودها مع قطاع غزة يمتد على طول 9 كيلو مترات ويتراوح عمقه في الأرض ما بين 20-30 متراً، وشيد الجدار من الحديد الصلب بحيث يصعب اختراقه أو صهره بوسائل مختلفة، وجاءت الخطوة في سياق جهود منع حفر الأنفاق التي تستخدم لتمرير البضائع والأسلحة إلى قطاع غزة

وجوار هذه الخطوة قامت دوريات أمنية في سيناء بجولات في المناطق الحدودية مع القطاع ناهيك عن تشديد الرقابة على الحواجز العسكرية الموزعة في سيناء.

وبدأت الدولة فى تنفيذ العملية “نسر” التي بدأت في أغسطس 2011م، وتم حشد أكبر عدد ممكن من القوات والعتاد والتي شملت عدداً كبيراً من الآليات العسكرية مثل الدبابات والمدرعات وغيرها وأعلن ان هذه العملية ستشمل مناطق بئر العبد والعريش والشيخ زويد ورفح ناهيك عن جبال سيناء .

وهدفت العملية ” نسر” التي حملت فيما بعد اسم “سيناء” بالأساس إلى وقف تدهور الأوضاع الأمنية وتهيئة الظروف لاستعادة الأمن إضافة إلى تعزيز قوة الردع للدولة، خصوصاً في المناطق الأكثر هشاشة وتأثراً بانعكاسات العمليات .

ودخلت القوات المصرية للمرة الأولى إلى المناطق ” ب” و “ج ” وقامت بتنظيم نقاط ودوريات إضافية في العمق على كافة محاور التحرك في سيناء، وكذلك هدم عدد كبير من الأنفاق التي تصل بين سيناء وقطاع غزة.

غير أن هذه الإجراءات العسكرية لم تأتى ثمارها بسبب وعورة الجبال ومعرفة الجماعات المسلحة للطرق في سيناء وفشلت العملية.

واتى السيسى بعد الاطاحة بالرئيس محمد مرسى وبدأت مرحلة جديدة من التصعيد بين المسلحين والجيش فى سيناء وحينما اتت حادثة كرم القواديس قام السيسى باتخاذ عدة قرارات عقب الحادث أبرزها إقامة منطقة عازلة على الحدود مع قطاع غزة

ولم يكن حادث كرم القواديس ضد قوات الأمن هو الأول من نوعه وأن كان الأسوأ، فقد سبق ذلك عدد من الهجمات المسلحة  طوال الفترة التي مضت، ففي أغسطس 2013 قتل 25 شرطياً بعد نحو شهر من انقلاب الجيش على حكم الرئيس مرسي في يوليو 2013م

وقبل عامين وتحديدا في أغسطس 2012م، قتل 16 جندياً من قوات حرس الحدود في هجوم ضد نقطة أمنية في رفح وقت الإفطار، وتلا ذلك اختطاف سبعة جنود مصريين في سيناء في مايو 2013.

وبدأت حوادث الاعتداء على المعسكرات الأمنية وخطف الجنود في سيناء منذ العام 2011م، مع تصاعد حالة الفوضى والانفلات الأمني الذي شهدته البلاد أعقاب الإطاحة بنظام مبارك، وفي هذا السياق تم اختطاف ثلاثة ضباط وأمين شرطة في فبراير 2011م

والأرجح أن سلسلة الهجمات التي استهدفت مصالح للدولة المصريّة أو مراكز أمنيّة في شبه جزيرة سيناء، لم تكن وليدة اللحظة، فالمنطقة تعاني منذ عقودٍ من توتّرات أمنيّة كان سببها الأساسي انسحاب الدولة وما نجم عنه من انتعاش سوق الجماعات المسلحة بعيداً عن رقابة الجهات الرسمية

وفى سياق التطور النوعي لعمليات الجهاديين في سيناء، تم استهداف وتفجير خط الغاز الطبيعي المُصدر لإسرائيل والأردن خلال العامين الماضيين، وشهدت خطوط الغاز الطبيعي بشمال سيناء أكثر من 20 تفجيراً منذ بداية ثورة 25 يناير ناهيك عن عمليات اختطاف لسائحين أجانب.

والمتابع للتطورات السياسية والأمنية وللحركة الميدانية في سيناء في الفترة الماضية، خصوصاً على جانبي الحدود مع إسرائيل وغزة يدرك أن هناك شيئاً يتحرك ويكبر بفعل توفر المناخ الملائم له.

والان فى عام 2015 نتحدث عن عمليات المسلحين ضد الجيش فى القرى الجنوبية من أشتباكات دائمة مع الحملات العسكرية والسيطرة على دبابات وتفجيرها وقتل جنود وظباط ،حيث نتحدث عن خسارة الجيش لأكثر من 55 اليه عسكرية فقط فى عام 2015 ناهيك عن مهاجمة المقرات والكمائن العسكرية .

 

8_القبضة الامنية فى سيناء:

مجموعة من القرارات اتخذها نظام السيسى لذيادة القبضة الامنية وتهجير اهالى سيناء ومنها:

1_ المنطقة العازلة:

إقامة منطقة عازلة على طول الشريط الحدودي مع قطاع غزة يصل طولها إلى 13 كيلومتراً، وتشمل عمليات تدمير للأنفاق على الحدود بين رفح المصرية وقطاع غزة، على أن تقام بعمق يتراوح بين 500 متراً و1500 متراً قابلة للزيادة.

وفي هذا السياق بدأ نظام السيسى بأصدار مرسوم تحت عنوان خطة “إعادة توزيع ديموغرافي” للسكان المقيمين على طول خط الحدود في رفح مع قطاع غزة، الذين يعيشون في 680 منزلاً، وبالفعل بدأت السلطات المحلية بتلقي طلبات هؤلاء السكان الذين خُيِّروا بين تلقي أموال في مقابل ترك أراضيهم أو منازلهم، أو الحصول على أرض في منطقة بعيدة عن الشريط الحدودي

ورغم إدانات عربية ودولية واسعة لعمليات التهجير القسرى من الشريط الحدودى واعتراض بعض العائلات الا ان النظام المصرى استمر فى تفجير المنازل، حيث إن الخطة تقضى بإزالة كتل سكنية كبيرة بمناطق صلاح الدين والبراهمة وحي الجبور وغيرها من الأحياء الحدودية المطلة مباشرة مع قطاع غزة، وهذا يعنى أن عشرات العائلات والقبائل مثل الجرادات، أبوعياد، الشاعر، القمبز، أبو حلاوة، البراهمة ستفقد أراضيها وستهجر الى اماكن بعيدا عن مدينة رفح وهو ما حدث بالفعل.

2_ حفر ممر مائي:

يكون هذا الممر بطول 10 كم على طول الحدود مع غزة للحيلولة دون حفر الأنفاق، إذ أن الممر المائي من شأنه أن يجعل باطن الأرض رخوة، ومن ثم صعوبة بناء أنفاق،وهو ما يتم العمل عليه الان ،حيث أغرقت جميع الانفاق الحدودية.

3_ تمديد حالة الطوارئ:

وهو ما تم فعلياً عبر تمديد حالة الطوارئ التي أعلنها السيسى في شمال سيناء لمدة ثلاثة أشهر مع استمرار حظر التجول ليلاً بالمحافظة.

4_استمرار العمليات العسكرية:

اعطى قرارات باستمرار العمليات العسكرية فى سيناء تحديا بمناطق رفح والشيخ زويد والعريش وهو ما ادى لقتل ابرياء وهدم قرى باكملها مثل الفيتات والمقاطعة والتومة وغيرها من القرى .

 

9_مستقبل القبضة الأمنية:

لن تشكل العملية العسكرية في سيناء رافعة للأمن القومي المصري بل على العكس ستزيده خطورة وستستفيد إسرائيل بشكل كبير من نتائج العملية وهي التي تولي اهتماماً لمنطقة سيناء منذ عام 1948 م وسعت في كل مخططاتها أن تكون هناك منطقة فاصلة بينها وبين مصر لما كانت تمثله مصر من تهديد لوجودها وستسعى إسرائيل إلى تحويل الانفجار السكاني في قطاع غزة المتوقع حدوثه بحلول 2020م اتجاه مصر بدلاً من الأراضي المحتلة عام 1948م وهذا ما كان يشغل الباحثين الإسرائيليين في مؤتمر هرتسليا عام 2004 و كانت تميل إلى حل قضية فلسطين من خلال توطين الفلسطينيين في سيناء، بالإضافة إلى ذلك لن تخرج نتائج العملية العسكرية عن سابقاتها بل ستزيد من انضمام الشبان السيناويين إلى التنظيمات الجهادية وستصبح سيناء لهيباً مشتعلاً وستشكل حالة من الاستنزاف لقوات الجيش في معارك مع الأهالي، ولن يخرج منها منتصراً وسيغرق في وحل سيناء للبحث عن هذا الانتصار فتجربة عامين ماضيين تعزز أن لا حلول أمنية في سيناء.

 

 

 

* نسبة الإشغال في شرم الشيخ تصل إلى 1% لأول مرة في التاريخ

لأول مرة منذ تاريخ إنشائها، تراجعت نسبة الإشغال في مدينة شرم الشيخ السياحية إلى 1%، متأثرة بحادثة سقوط الطائرة الروسية في سيناء نهاية الشهر الماضي، واتخاذ حكومات الدول قرارًا بإجلاء رعاياها عقب الحادثة.

وعلى إثر هذا الانهيار في معدلات السياحة بالمدينة، قررت بعض الفنادق وقف نشاطها تجنبًا لمزيد من الخسائر، كما قررت بعض الشركات والفنادق تقليص عدد العاملين بها، فيما قررت حكومة الانقلاب -يائسة- الاستعانة ببرنامج ترويجى لجذب السياحة الخارجية، وأعلنت عن إبرام بروتوكول تعاون بين وزارتى السياحة والشباب والرياضة، يستهدف سفر 40 ألف شاب إلى شرم الشيخ.

وقال أحمد عبده -مدير مطعم بأحد الفنادق، في تصريحات صحفية-: إنه يعمل فى المدينة منذ 4 سنوات، ولم تشهد خلالها هذا الكساد، مشيرا إلى تخفيض إدارة الفندق أجور العاملين وإلى حصوله على قرض بنكى بقسط شهرى 1500 جنيه.

وكشف أحمد جلال -مدير شركة سياحية- عن إغلاق 3 من شركاته خلال الأسبوع الماضى، مشيرا إلى أن نسبة الإشغال بالفندق الرابع لا تتعدى الـ2%، لافتا إلى ارتباط السائحين بقرارات بلادهم دون النظر إلى إجراءات التأمين المِصْرية.

وأشار جلال إلى إلغاء 100% من الحجوزات المقررة منذ بداية الشهر الجارى، لافتا إلى أن المدينة كانت تستقبل ما بين 50 إلى 70 رحلة طيران أسبوعيا من بريطانيا، وأن آخر طائرة بريطانية غادرت المدينة الثلاثاء الماضي، ولم يعد هناك أى سائح بريطانى.

 

 

*بلاغ ضد جلادي سجن دمنهور بتعذيب معتقل بطرق وحشية

اتهمت أسرة “ي. ط” المحبوس بسجن دمنهور، اليوم الأربعاء، ضابط و3 أفراد من شرطة الانقلاب بالاعتداء عليه بالضرب وتعذيبه وهتك عرضه عن طريق إدخال عصاه بدبره مما تسبب له بأذى نفسي وجروح.

وقال “محمد” -شقيق المجني عليه-: إن شقيقه البالغ من العمر 33 عامًا ويعمل صاحب محل لبيع مستلزمات الهواتف المحمولة محبوس احتياطيا على ذمة قضية رقم 6099 جنح قسم دمنهور لسنة 2015 بتهمة الاتجار في المخدرات، وإنه تم إلقاء القبض عليه في أثناء سيره مع زوجته وابنه في إحدى شوارع دمنهور.

وأضاف: طالبنا بعرض “شقيقي ” على الطب الشرعي للكشف عن كافة الانتهاكات التى تعرض لها من خلال قيام أحد الضباط بالإمساك بعصا غليظة وإدخالها في مؤخرته بمساعدة أفراد شرطة أخرين، ووضعه في غرفة التأديب لأكثر من 20 يوما، والتعدي عليه مما أدى لإصابته في الرأس والبطن وتعرضة للصعق بالكهرباء. مؤكداً “أحنا مش عايزين إلا حق أخويا الذي تم تعذيبه داخل السجن”.

من جانبه قال عبد النشار المحامي الحقوقي: إن المتهم أثبت ما تعرض له في محضر حمل رقم 25480 لسنة 2015 إداري مركز دمنهور، وأنهم بصدد تقديم شكاوى وبلاغات أخرى لوزير العدل ووزير الداخلية ورئيس مصلحة السجون ورئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان بعد أن تصدر مصلحة الطب الشرعي تقريرها عن حالة”ي. ط” المحبوس بسجن دمنهور العمومي.

وأضاف النشار “أن ركن القسوة فى الجريمة المنصوص عليها فى المادة 129 من قانون العقوبات يتحقق بكل فعل مادى من شأنه أن يحدث ألماً ببدن المجنى عليه مهما يكن الألم حقيقيًّا، وإن جريمة استعمال القسوة المشار إليها فى المادة 129 عقوبات تنطبق كلما استخدمت القسوة مع الناس اعتمادًا على وظيفته القائم بالتعذيب فيخل بشرفهم أو يحدث آلاماً بأبدانهم، وهو ما حدث لموكلي “ي. ط “ويستوجب المحاسبة وتطبيق القانون على الجميع.

 

 

السيسي يعود بغضبٍ مكتومٍ ووفاضٍ خال والعالم يجلي رعاياه من مصر. .الجمعة 6 نوفمبر. . كاميرون ترك السيسي وحده لمدة ساعة

كاميرون ترك السيسي وحده لمدة ساعة

كاميرون ترك السيسي وحده لمدة ساعة

السيسي يعود بغضبٍ مكتومٍ ووفاضٍ خال والعالم يجلي رعاياه من مصر. .الجمعة 6 نوفمبر. . كاميرون ترك السيسي وحده لمدة ساعة

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*كاميرون أهان السيسي تركه وحده وذهب فندق سافوي لتسلم جائزة

كاميرون ترك السيسي بعد أن عقدا مباحثات على الغداء قاربت الساعة، حيث توجه إلى فندق سافوي في لندن؛ لتسلم جائزة أفضل برلماني في بريطانيا خلال عام 2015.

وعقب وصوله إلى فندق سافوي حيث حفل توزيع الجوائز، قال كاميرون ممازحًا عمدة لندن، بوريس جونسون: “آسف لتأخري، لكن بسبب العمل في مشروع مسارات الدراجات، الذي أطلقه السيد بوريس، كان الوصول إلى هنا سريعًا أمرًا مستحيلاً”.

 

 

*التلغراف تسخر من السيسي : كاميرون تركه لوحده لمدة ساعة .. والمؤتمر المشترك بلا صحفيين

سخرت صحيفة التلغراف البريطانية من زيارة زعيم الانقلاب في مصر عبد الفتاح السيسي إلى لندن، في الوقت الذي منعت فيه الحكومة البريطانية رعاياها بمصر من السفر من شرم الشيخ في ظل تنامي المخاوف من احتمال تكون طائرة الركاب الروسية قد تحطمت نتيجة انفجار قنبلة زرعت فيها.

وقالت الصحيفة إن السيسي لا بد أن يشعر بالامتنان لأن كاميرون أعطاه جزءا من وقته في يوم حافل بالأحداث الهامة، فقد ترك كاميرون السيسي في منتصف الزيارة في مقره لمدة ساعة وذهب لتسلم جائزة أفضل برلماني هذا العام، ثم رجع لحضور مؤتمره الصحفي مع السيسي.

وتعجبت الصحيفة من التكتم في إعلان توقيت المؤتمر الصحفي بين السيسي وكاميرون، ومن عدم حضور سوى صحفيين اثنين فقط من الإعلام البريطاني، مشيرة إلى أنه بدا كأنه “مؤتمر صحفي بلا صحفيين“.

وقال الصحفي مايكل ديكون في تقريره إن مسؤولا في رئاسة الوزراء البريطانية وصف المؤتمر على أنه اجتماع أو “لحظة صحفية” وليس مؤتمر صحفي.

وأكد مراسل التلغراف أنه لم يتلق دعوة من رئاسة الوزراء لحضور المؤتمر وأنه لم يتم توجيه أي دعوة للصحيفة للحضور.

وقال الصحفي إنه لم يتعجب لأن النظام المصري مشهور بقمع الصحافة، وأضاف ساخرا ربما شعر كاميرون أنه عليه حماية الصحفيين البريطانيين من هذا الشخص المعروف بحبسه للصحفيين.

وأضافت الصحيفة أن هذا المؤتمر كان بالفعل عبارة عن لحظات، وجه فيها أحد الصحفيين البريطانيين سؤالا إلى السيسي قائلا له: “كيف تشعر حيال تصريحات الحكومة البريطانية التي تشير إلى أن مصر غير قادرة على تأمين مطار واحد؟“.

وسخرت التلغراف من تكرار السيسي لقول “سعادة رئيس الوزراء” أو “your excellency” وشكك في أن يكون صادقا في هذا التعبير.

والسؤال الثاني في “اللحظة الصحفية” كما تصفها الصحيفة؛ كان من قبل صحفي من المرافقين للسيسي، وسأل فيه كاميرون سؤالا”غريبا”، وهو “هل تعقد بريطانيا أنها مسؤولة عن صعود داعش؟” والإجابة باختصار كانت “لا“.

وكانت تلك هي اللحظة الصحفية باختصار، على حد قول التلغراف.

الرابط الأصلي

http://www.telegraph.co.uk/news/worldnews/africaandindianocean/egypt/11978468/President-Sisi-of-Egypt-faces-the-press.-Well-almost….html

 

 

* 4 ملايين دولار خسائر يومية بعد رحيل السياح الروس والبريطانيين عن مصر

شكل قرار روسيا وبريطانيا بدء إجلاء رعاياهما من مصر ضربة قوية للسياحة المصرية التي تعاني أصلا منذ وقوع الانقلاب العسكري في منتصف عام 2013.

وستفقد السياحة المصرية جرَّاء هذا القرار نحو 3 ملايين و920 ألف دولار يوميًا؛ خاصةً أن روسيا تحتل المرتبة الأولى في أعداد السياح في مصر، حيث نقلت وكالة “سبوتنك” الروسية عن تقرير لوزارة السياحة المصرية في حكومة الانقلاب، صادر في أكتوبر 2015، استحواذ السياح الروس على 25 % من الإيرادات التي حصدها القطاع السياحي المصري في عام 2014، فيما مثل السياح الروس 33 % من أعداد السياح الذين قدموا إلى مصر العام الماضي، بعدد 3 ملايين سائح.

ووفقًا للتقرير، أسهم السائحون الروس بنحو 1.9 مليار دولار خلال 2014، من إجمالي الإيرادات السياحية التي تحققت العام الماضي، والتي وصلت لـ7.5 مليار دولار، حيث يقدر تقرير صادر عن وحدة الحسابات الفرعية للسياحة متوسط إنفاق السائح الروسي في الليلة الواحدة بـ7.56 دولارات.

الأمر نفسه ينطبق على السياح البريطانيين، المقدر عددهم بـ20 ألفًا، ويصل متوسط إنفاق السائح البريطاني بـ70.1 دولار في الليلة الواحدة، ما يعني فقدان نحو 1 مليون و400 ألف دولار يوميًا برحيلهم عن مصر.

 

 

*الصندوق الأسود في الطائرة الروسية يشير إلى وقوع إنفجار

أكدت وكالات أنباء أن تحليل أحد الصندوقين الأسودين في طائرة الركاب الروسية المنكوبة في صحراء سيناء كشف عن وقوع انفجار قوي داخل الطائرة قبل سقوطها.

وأوضحت بيانات الصندوق -الذي يسجل تفاصيل الرحلة- أن “كل شيء كان طبيعيًا تمامًا خلال الرحلة، ثم وفي شكل مفاجئ لم يعد هناك شيء”، فيما قالت وكالات الأنباء إن “هذا يؤكد الطابع الفوري والمفاجئ للحادث“.

وتسلمت المخابرات والأمن القومي المصري ملف الطائرة الروسية.

 

 

*بالفيديو.. سفير بريطانيا يتلقى غضب رعايا دولته في مطار شرم الشيخ

تداول مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” فيديو لتعرض السفير البريطاني في مصر جون كاسن لهجوم من إحدى السائحات البريطانيات في مطار شرم الشيخ الدولي.

وكان “كاسن” قد توجه اليوم الجمعة إلى مطار شرم الشيخ الدولي للاطمئنان على الوضع الأمني ومقابلة الرعايا البريطانيين العالقين في المطار، لتواجهه إحدى البريطانيات بثورة غضب متسائلة: “ما هي المشكلة؟ ما هي المشكلة الحقيقية؟ لماذا نحن متواجدون هنا؟”، وعندما حاول السفير الرد عليها، قاطعته قائلة: “أنت لا تعرف الإجابة”، مضيفة: “كانت توجد مشكلة أمنية صباح اليوم وأنت هنا حاليًا لتعمل على حلها، فلماذا إذًا نحن موجودون هنا، بينما سافر بقية الناس إلى أوطانهم؟”.

 

*بي بي سي : ما نتائج قرار بوتين وقف الرحلات الجوية إلى مصر؟

وافق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة 6 تشرين الثاني/نوفمبر، على تعليق جميع الرحلات الروسية إلى مصر بعد توصيات من الاستخبارات الروسية، وذلك على إثر تحطم طائرة الإيرباص الروسية يوم السبت 1 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري في شبه جزيرة سيناء المصرية، مما أسفر عن مقتل 224 شخصا.

وجاء قرار بوتين بعد الاعلان عن تحقيقات بريطانية وأمريكية ذهبت إلى أن هناك احتمالا كبيرا” أن قنبلة مزروعة على متن الطائرة تسببت في تحطمها قرب شرم الشيخ. وعلى إثره، أوقفت بريطانيا جميع رحلاتها إلى المنتجع المصري، وتعكف حاليا على إعادة السياح البريطانيين إلى بلادهم.

كما أعلنت شركات طيران عالمية اخرى وقف رحلاتها من شرم الشيخ وإليها.

وفور تحطم الطائرة، أعلن تنظيم “الدولة الإسلامية” في سيناء مسؤوليته عن إسقاطها فيما يعد من أسوأ كوارث الطيران الروسي. وقال تنظيم ولاية سيناء في تسجيل صوتي نشر على شبكات التواصل الاجتماعي “أسقطناها بعون الله، ولكننا لسنا ملزمين بتحديد الكيفية التي استخدمناها“.

وكانت مصر وروسيا أصرتا في وقت سابق على أنه من المبكر استخلاص النتائج بشأن التحقيق في سبب سقوط الطائرة الروسية.

وتعتبر مصر أحدى الدول المفضلة للسياح الروس لقضاء العطلات، وتقول روسيا إن نحو 45 ألف سائح روسي لا يزالون حاليا في مصر.

وتقدر بريطانيا بأن نحو 19 ألف سائح بريطاني لا يزالون عالقين في شرم الشيخ. ومن المفترض أن يعود كل البريطانيين في شرم الشيخ إلى بلادهم لكن شركات طيران اوروبية قالت إن السلطات المصرية فرضت قيودا شديدة على حركة الطيران في شرم الشيخ.

لكن وزير الطيران المدني المصري، حسام كمال، نفى منع أي رحلات لكنه أضاف أن القضية تتعلق بالطاقة الاستيعابية لمطار شرم الشيخ في ظل الإجراءات الأمنية الإضافية وزيادة حركة الطيران مقارنة بالأحوال العادية.

يشار الى ان قطاع السياحة يعد مصدرا هاما للعملات الأجنبية بالنسبة لمصر، كما يقدم هذا القطاع فرص عمل لآلاف المصريين، علاوة على الصناعات المغذية التي يعتمد عليها قطاع السياحة، مثل الصناعات الغذائية والحرف اليدوية والمفروشات والنقل. كما يثير هذا الحادث تساؤلات حول تعهدات عبد الفتاح السيسي بإعادة الأمن والاستقرار الى مصر.

 

 

* طائرات ركاب بريطانية تصل مصر “فارغة” لإجلاء رعاياها

يواصل السياح من مختلف الدول العربية والأوربية مغادرة مدينة شرم الشيخ، على خلفية حادث تحطم الطائرة الروسية في سيناء الأسبوع الماضي.

ووصلت طائرات ركاب بريطانية لإجلاء رعاياها، وكانت الحكومة البريطانية أعلنت تعليق كل الرحلات الجوية من شرم الشيخ على خلفية مخاوف من أن يكون سقوط الطائرة الروسية إيرباص A321 جراء عبوة ناسفة؛ قبيل استقبال رئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

وكانت أبرز الدول التي اتخذت قرارًا بوقف رحلات الطيران وإجلاء رعاياها بريطانيا وروسيا وبلجيكا.

 

 

* بلجيكا تنصح رعايها بعدم السفر إلى شرم الشيخ.. وتبدأ بإجلاء السياح

 نصحت بلجيكا مواطنيها بعدم التوجه إلى مدينة شرم الشيخ؛ استمرارا لتداعيات تحطم الطائرة الروسية في سيناء ووجود احتمال بسبب قنبلة.

وقال وزير الخارجية البلجيكي ديدييه رينديرز -في تصريح لإحدى محطات التلفزة المحلية-: إننا “ننصح البلجكيين بعدم السفر إلى شرم الشيخ”، مشيرًا إلى أن هذه الدعوة سارية المفعول حتى الحصول على ضمانات بخصوص الإجراءات الأمنية في مطار المدينة المذكورة.

 من جانبها أعلنت شركة الطيران البلجيكية جيت اير”، أنها سترسل 3 طائرات إلى شرم الشيخ لإجلاء السياح العالقين هناك، لكنها حظرت على الركاب اصطحاب حقائبهم معهم.

 وقال المتحدث باسم  الشركة، هانس فان هاليميستش، في تصريح صحفي: إنهم طلبوا من الجانب المِصْري ضمانات حول فحص الحقائب والأمتعة، بشكل دقيق، مشيرا إلى أن الطائرات التي سيرسلونها لنقل السياح العالقين، لن تقل ركابا من بلجيكا في أثناء توجهها إلى مصر.

 وكان وزير الطيران المدني المصري حسام كمال، قد صرح اليوم (الجمعة) بأنه من المقرر إقلاع 74 رحلة من مطار شرم الشيخ، من بينها 29 رحلة لشركات بريطانية، لسفر رعاياها.

 

 

*بوتين” يفقد الثقة ويتخلى عن السيسي معلنًا وقف الطيران الروسي إلى شرم الشيخ

رغم إبداء عبد الفتاح السيسي استعداده لـ”تجاوب أكثر” مع شركائه من أجل حماية السياح الأجانب، إلا أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين استجاب فجأة لتوصية رئيس جهاز استخباراته بتعليق رحلات بلاده إلى مصر.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن دميتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين قوله إن بوتين قبل بتوصيات رئيس جهاز الاستخبارات وأمر الحكومة بوضع آلية لإعادة الروس من مصر، لينضم بذلك إلى العديد من الدول الغربية التي فقدت الثقة في الجانب المصري في قدرته على تأمين حياة السياح.

وقال الكرملين أن الرحلات الروسية إلى مصر ستتوقف لحين الوصول إلى مستوى مطلوب من الأمن في هذا المجال مع القاهرة.

وقال ألكسندر نيرادكو رئيس هيئة الطيران المدني الروسية في مؤتمر صحفي الجمعة إن الهيئة بدأت في وضع خطط لوقف الرحلات بين روسيا ومصر.

ويقدر عدد الروس المتواجدين الآن في مصر بغرض السياحة بنحو 45 ألف شخص بحسب أوليج سافونوف رئيس وكالة السياحة الروسية الحكومية.

 

الاستخبارات أوصت بوقف الرحلات

وكان رئيس جهاز الاستخبارات الروسي ألكسندر بورتنيكوف أوصى الجمعة 6 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015 بتعليق رحلات شركات الطيران الروسية إلى مصر بعد تحطم طائرة الإيرباص التابعة لشركة متروجت في سيناء مما أدى إلى سقوط 224 قتيلاً السبت، ما يعزز فرضية حصول اعتداء على طائرة الإيرباص، وينذر بتعقيد عملية عودة السياح الروس من شرم الشيخ.

وقال بورتنيكوف خلال اجتماع للجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب في تصريحات نقلتها التلفزيونات الروسية “أرى أنه من الضروري تعليق رحلات الطيران الروسي إلى مصر إلى أن نتمكن من معرفة الأسباب الحقيقية لما حدث“.

السيسي يطمئن العالم

وفي محاولة منه لطمأنة العالم كان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد أكد الخميس 5 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015 بعد لقائه رئيس وزراء بريطانيا ديفيد كاميرون في لندن أن مصر “مستعدة للتجاوب أكثر” مع شركائها من أجل حماية السياح الأجانب.

وقال “نحن مستعدون للتجاوب أكثر مع أي إجراءات تطمئن كامل أصدقائنا إلى أن الإجراءات الأمنية الموجودة في مطار شرم الشيخ كافية وأن المطار مؤمن بشكل جيد“.

وأعرب عن استعداد بلاده للتعاون مع البلدان التي “ترسل مواطنيها إلى مصر ليكونوا مطمئنين إلى أن المطارات أو المقاصد السياحية آمنة ومستقرة“.

وأشار إلى أن مصر استقبلت قبل 10 أشهر خبراء بريطانيين ليطمئنوا إلى الإجراءات الأمنية في جميع المطارات، وليس فقط مطار شرم الشيخ.

وقررت لندن تعليق الرحلات من شرم الشيخ وبدأت الجمعة في إخلاء نحو 20 ألفاً من رعاياها من مطار شرم الشيخ.

قوات خاصة للتأمين

وأرسل الجيش المصري في وقت سابق الجمعة قوات خاصة إلى مطار شرم الشيخ الدولي حيث يحاول سياح أجانب مغادرة المنتجع الذي يقع على البحر الأحمر بعد تحطم الطائرة الروسية التي يرجع بعض المسؤولين الغربيين تحطمها إلى وجود قنبلة على الأرجح.

وقالت مصادر إن قوات من وحدات الصاعقة والمظلات بالجيش قامت بتأمين المطار وأسواره.

وقال مصدر إن طائرة حربية ترابط في المطار منذ أمس الخميس في نطاق إجراءات تأمين إضافية.

وسقطت الطائرة الروسية يوم السبت بعد 23 دقيقة من إقلاعها من مطار شرم الشيخ وعلى متنها 224 شخصاً قتلوا جميعاً في الحادث.

إسبانيا وبلجيكا توقفان الرحلات

إلى ذلك نصحت الحكومة الإسبانية الجمعة مواطنيها بعدم السفر إلى مصر، بحسب بيان صادر عن وزارة الشؤون الخارجية الإسبانية.

وقال البيان الذي نشر على موقع الوزارة على شبكة الإنترنت، إنه “في الوقت الراهن لا توجد منطقة في العالم، وليس هناك بلد في مأمن من أعمال إرهابية محتملة“.

واعتبرت الخارجية الإسبانية، أن السفر إلى مصر يعتبر “رحلة خطرة للغاية”، ونصحت بالسفر فقط “للضرورة“.

وفي سياق متصل قال وزير الخارجية البلجيكي ديدييه رينديرز، في تصريح لإحدى محطات التلفزة المحلية، إننا “ننصح البلجكيين بعدم السفر إلى شرم الشيخ، مشيراً إلى أن هذه الدعوة سارية المفعول لغاية حتى الحصول على ضمانات بخصوص الإجراءات الأمنية في مطار المدينة المذكورة.

بدورها ذكرت شركة الطيران البلجيكية “جيت اير”، أنها سترسل 3 طائرات إلى شرم الشيخ لإجلاء السياح العالقين هناك، لكنها حظرت على الركاب اصطحاب حقائبهم معهم.

بريطانيا تجلي رعاياها

وأقلعت بعد ظهر الجمعة طائرتان تقلان أكثر من 320 راكباً بريطانياً عالقين في شرم الشيخ منذ سقوط طائرة الإيرباص الروسية، إذ توافد إلى مطار شرم الشيخ عشرات السياح الآخرين باحثين عن رحلات وعدت بها حكوماتهم لإعادتهم إلى بلدانهم.

وكانت وزارة الطيران المدني المصرية أعلنت صباحاً أن 29 رحلة لشركات طيران بريطانية ستغادر مطار شرم الشيخ الجمعة ضمن خطة لإجلاء آلاف الرعايا البريطانيين من المنتجع السياحي.

إلا أن وزير الطيران حسام كمال أعلن في وقت لاحق أن ثماني رحلات فقط ستنقل السياح البريطانيين الجمعة وليس 29، مشيراً إلى أن السبب هو رفض شركات الطيران “نقل حقائب الركاب العائدين إلى بريطانيا” في مقصورة الأمتعة.

وأضاف “يستحيل تخزين أكثر من 120 طناً من الحقائب بصالات مطار شرم الشيخ“.

وترفض شركات الطيران نقل الأمتعة مع ازدياد التقارير حول احتمال حصول تفجير داخل الطائرة التي انفجرت في الجو قبل أن تسقط بعد 23 دقيقة على إقلاعها.

وكانت شركات الطيران البريطانية وغيرها أوقفت رحلاتها إلى شرم الشيخ، لكن، بموجب خطة للحكومة البريطانية، تقرر إرسال طائرات فارغة اليوم لإعادة رعاياها العالقين في المنتجع البحري.

وأوضحت وزارة الطيران المدني المصرية أن وفداً بريطانياً وصل إلى شرم الشيخ وقام بتفقد الإجراءات الأمنية بالمطار بدءاً من دخول ساحات الانتظار وحتى الصعود إلى الطائرة“.

وتبنى تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) الأربعاء إسقاط الطائرة الروسية من دون أن يتحدث عن الآلية.

وفي دليل إضافي على اتساع المخاوف المتعلقة بفرضية التفجير الإرهابي، منعت شركة كي إل إم الهولندية نقل الأمتعة على رحلة توجهت الجمعة من القاهرة الى أمستردام، “من باب الاحتياط“.

 

 

*السيسي يعود إلى مصر بغضبٍ مكتومٍ ووفاضٍ خال

انتهت صباح الجمعة رحلة قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي إلى العاصمة البريطانية لندن، بعد زيارة استمرت عدة أيام.
الزيارة، التي هيمنت عليها أخبار الطائرة الروسية التي انفجرت فوق سيناء بعد إقلاعها من مطار شرم الشيخ، لم تكشف عن الكثير من التعاون السياسي بين مصر وبريطانيا، إذ تُصر القاهرة على أن الطائرة الروسية سقطت بسبب أعطال ميكانيكية، في حين تقول لندن، وواشنطن لاحقا، أن الطائرة سقطت بانفجار عبوة ناسفة زُرعت على متنها.
ورغم أن المملكة المتحدة هي أكبر شريك مستثمر من غير العرب في مصر، وأن الزيارة التي قام بها السيسي نُظر إليها على أنها وسيلة لضمان استمرار هذه العلاقات، إلا أن وسائل الإعلام المصرية التي عادة ما تقوم بتضخيم أي اتفاقات شراكة أو تعاون يبرمه السيسي لم تتحدث عن أي اتفاقات جديدة.
السيسي يعرف كيف يخاطب صُناع القرار في الغرب، فالديكتاتور المصري يؤكد في كل زياراته الخارجية، وحواراته مع الصحفيين الأجانب على أربع نقاط رئيسية: الأولى هي دور مصر في “الحرب على الإرهاب”، واستهلاك فزاعة الإسلاميين، وأحيانا فزاعة الهجرة واللاجئين أيضا في إقلاق الغرب، والثانية هي التزام مصر بدورها المرسوم في منظومة الاقتصاد الرأسمالي كسوق مفتوح وممر للتجارة، والثالثة هي التأكيد على خصوصية مصر” وأن على الغرب ألا يحكم على فساد السلطة في مصر أو سوء الوضع الحقوقي بما يسميه السيسي “المنظور الغربي”، و “مراعاة التباين الثقافي والاقتصادي”.
النقطة الأخيرة وهي الأكثر جذرية في خطاب السيسي هو التأكيد على دور مصر في القضية الفلسطينية، وفي هذا الجانب، يقوم المصريون بفرض حصار على قطاع غزة، وبالسماح للإسرائيليين بالعمل والنشاط داخل الأراضي المصرية لمجابهة الجهاديين، وأخيرا تبني خطاب مشترك مع دولة الاحتلال ظهر بوضوح أثناء حديثه عن رغبته في “إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود الرابع من يونيو وعاصمتها القدس (الشرقية)”.
بنظرة على وسائل الإعلام المصرية، لا يبدو أن الزيارة إلى لندن قد حققت أي نتائج ملموسة، سوى التقليل من شأن العزلة التي يحاول معارضو النظام العسكري فرضها عليه في الخارج، لا سيما في بريطانيا، إحدى الدول الرئيسية التي ينشط فيها الإخوان المسلمون خارج مصر.
بالإضافة إلى ذلك قدمت الصحافة المصرية الكثير من الكلام الإنشائي لوصف الزيارة، فالسيسي يقول إن “مصر تقدر علاقاتها مع بريطانيا وتتطلع إلى تدعيمها والارتقاء بها إلى آفاق أرحب”!، كما أنه يعرض “الرؤية المصرية لمكافحة الإرهاب” على وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون.
لكن الرؤية المصرية لمحاربة الإرهاب لا يبدو أنها تجدي نفعًا في إقناع البريطانيين، فالسلطات المصرية التي تحتجز أكثر من 40 ألف شخص بتهم تتعلق بالإرهاب، وبدون محاكمات عادلة في المطلق، أو بدون محاكمات في الغالب، لم تستطع أن توقف تفجير طائرة باستخدام عبوة ناسفة كما يعتقد البريطانيون.
البريطانيون من جانبهم لا يثقون بالإجراءات الأمنية المصرية في المطارات، إلى الحد الذي قرروا فيه تسيير 29 رحلة جوية اليوم لإنقاذ مواطنيهم من السياح العالقين في مصر.
من ناحية أخرى، فإن الإعلام البريطاني ركز في مجمله على حادث الطائرة الروسية، وفشل الدولة المصرية في تأمين مطاراتها، وتصاعدت الانتقادات التي وُجهت للحكومة البريطانية بسبب استضافة السيسي.
لكن أبرز ردود الأفعال جاءت من صحيفة التايمز التي أوردت في افتتاحيتها أن الزيارة لم تتميز “بالابتسامات ومصافحة قوية للأيدي، ولكنها تميزت بنوع من الغضب البارد.”
وتشير الافتتاحية إلى أن القاهرة ترى أن التحرك البريطاني بالإعلان عن الأسباب الحقيقية لسقوط الطائرة الروسية لا يحترم مصر، ووصفته بـ”المتعجل وغير الضروري”. وفي الوقت الذي تحاول فيه مصر تشجيع الاستثمار البريطاني، فإن الحكومة وجهت ضربة قوية لأهم مصدر للعائدات المصرية، وهو السياحة.
الزيارة لم تمر بسلاسة أيضا، فقد تقدم محامون بريطانيون موكلون عن حزب الحرية والعدالة في مصر بطلب رسمي لشرطة “سكوتلاند يارد” يطالبون فيه اعتقال أعضاء من الوفد المرافق للسيسي، كما أن مئات المعارضين للانقلاب العسكري قاموا بالتظاهر أمام مقرات البرلمان والحكومة البريطانية إلى حد تأخير السيسي عن دخول البرلمان لنحو ساعة كاملة.

 

*الانقلاب يأكل مؤيديه: التحفظ على أموال صاحب “المصري اليوم

أصدر نبيل صادق، نائب عام الانقلاب، قرارًا مؤقتًا بالتحفظ على أموال رجل الأعمال صلاح دياب، مؤسس صحيفة “المصري اليوم” المؤيدة للانقلاب، وعدد من شركائه في بعض الشركات؛ وذلك في إطار لعبة “شد الأذن” التي يقوم بها نظام الانقلاب لأذرعه الإعلامية والصحفية من آن لآخر حتى لا يفكروا في الخروج عن سياق تعليمات”حظيرة الانقلاب“.

وصدر قرار التحفظ على أموال “دياب”، استنادًا إلى بلاغ كانت نيابة الأموال العامة قد تلقته عام 2011، وتمت إحالته إلى لجنة من الخبراء لفحصه، ولم تقدم اللجنة تقريرها حتى اليوم، وشمل القرار زوجة صلاح دياب، وتحددت للنظر في قرار التحفظ جلسة الثلاثاء المقبل، 10 نوفمبر الجاري، أمام الدائرة العاشرة بمحكمة جنايات القاهرة، برئاسة حامد حسنين.

يذكر أن صحيفة المصري اليوم من الصحف الداعمة للانقلاب العسكري الغاشم على الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسى.

 

 

* الإسكندرية.. أهالي السيوف يقطعون الطريق بعد فشل حكومة الانقلاب وغرق بيوتهم

قام صباح اليوم أهالي منطقة السيوف بالإسكندرية صباح اليوم بقطع الطريق ومنع مرورو العربات في الطريق بين السيوف والعوايد؛ تنديدًا بغرق المنطقة بمياه الصرف، ومطالبة المسئولين بالتصدي لتلك المشكلة، وإصلاح مواسير الصرف التالفة بالمنطقة.
وتشهد الإسكندرية هطول أمطار كثيفة أدت إلى غرق الشوارع الرئيسية بالمحافظة، بجانب عدم قدرة الصرف الصحي على مواجهة كمية المياه المتساقطة من الأمطار.
وكان أهالي منطقة السيوف قد  تضرروا من غرق الأمطار منذ 3 أيام، ونظموا عدة وقفات احتجاجية تعبيرًا عن غضبهم، وفي السياق نفسه قام مواطنون يقطعون طريق إسكندرية الصحراوي بمنطقة وادي النطرون بعد غرق منازلهم ووفاة 15 من الأهالي، وذكر شهود عيان بالمنطقة أن الأمن المركزي يحاوط المنطقة تمهيدًا لبدء التعامل مع المتجمهرين.
يذكر أن حكومة الانقلاب شلت في التعامل مع السيول والأمطار التي هطلت خلال الأيام الماضية، الأمر الذي نتج عنه في وفاة 17 شخصا في البحيرة، و3 في كفر الشيخ، و2 في الغربية، و11 في الإسكندرية، فضلا عن إصابة المئات.

 

 

* 2.2 مليار دولار ديون “نادي باريس” على حكومة الانقلاب

كشف البنك المركزي المصري أن إجمالي ديون مصر لتجمع دول “نادي باريس” بلغ نحو 2.2 مليار دولار في نهاية السنة المالية الماضية في يونيو 2015، من إجمالي ديون مصر الخارجية البالغة نحو 48 مليار دولار بنهاية يونيو الماضي.

ويعاني الاقتصاد المصري منذ وقوع الانقلاب من انهيار كبير؛ حيث تراجع احتياطي النقد الأجنبي إلى أدني مستوياته رغم عشرات المليارات التي تم ضخها من جانب دول الخليج كمساعدات لقائد الانقلاب خلال العامين الماضيين، بالإضافة إلى تراجع الصادرات وانهيار الجنيه مقابل الدولار ووقف مئات المصانع والشركات عن العمل.

وكان التقرير الشهري لوزارة المالية أكد أن عجز الموازنة العامة للدولة بلغ 68.3 مليار جنيه يمثل 2.4% من الناتج المحلي، خلال الفترة من يوليو إلى أغسطس من العام المالي 2015/2016، مقابل 56 مليار جنيه تمثل 2.3% من الناتج المحلي خلال الفترة المماثلة.

ويتكون تجمع “نادي باريس”، من 19 دولة من الاقتصادات الكبرى في العالم، ويهدف إلى إيجاد حلول للصعوبات الاقتصادية التي تواجهها الدول المدينة في سداد ديونها، ويقوم صندوق النقد الدولي بتحديد أسماء تلك الدول، والتي تضم حاليًا الولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة المتحدة، وفرنسا وألمانيا، وسويسرا، وأستراليا والنمسا وبلجيكا وكندا والدنمارك وفنلندا وأيرلندا وإيطاليا واليابان وهولندا والنرويج وروسيا وإسبانيا، السويد.

 

*فى عهد السيسي: موظف بمطار شرم الشيخ يتقاضى أموالا لتمرير سياح

ذكرت صحيفة «الإندبندنت » البريطانية، أن صورًا التقطت لموظفين بمطار شرم الشيخ الدولي وهم «يتقاضون أموال» من السياح، مقابل تخطيهم الصف الأمني.

ونشرت الصحيفة، عصر الجمعة، وبالتزامن مع بدء تسيير رحلات من مطار شرم الشيخ الدولي إلى بريطانيا تنفيذًا لقرار إجلاء رعاياها عن الأراضي المصرية في أعقاب حادث سقوط طائرة روسية في شمال سيناء، صورًا حول الواقعة نقلتها عن مراسل هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» في مصر، بعد أن نشرها في حسابه على موقع التدوينات القصيرة “تويتر”.

اتهامات لموظفين بالمطار يتقاضون أموال من السياح

وأضافت «الإندبندنت»: «التقط مراسل بي بي سي، وائل حسين، صورًا لموظف غير واضحة هويته، يتقاضي 15 دينارا من أحد السياح ليسمح لها بالمرور دون الوقوف في الطابور، كجزء من (خدمة سريعة)”.

وضمنت الصحيفة البريطانية تدوينات مراسل «بي بي سي» عن الواقعة التي صورها، والتي قال تعليقا على أول صورة لها «موظف في المطار يتقاضى أموالا مقابل خدمة سريعة”.

اتهامات لموظفين بالمطار يتقاضون أموال من السياح

وأضاف في تدوينته الثانية التي بدا فيها موقعه في جنوب سيناء، ردًا على أحد مرتادي الموقع، «قال لها، في إشارة إلى الموظف والسائحة، أن تدفع 15 دينارا أردنيا لتمر دون الوقوف في طوابير».

وتابعت الصحيفة البريطانية: «وفي هذه الأثناء، انتاب الغضب السائحين المصطفين في طابور التفتيش الأمني بعد قرار سلطات الانقلاب إلغاء 8 رحلات طيران لشركة (إيزي جيت)”.

وكانت مصادر في مطار شرم الشيخ الدولي، أعلنت ظهر الجمعة نفيًا لما تردد عن إلغاء رحلات بريطانية، وأقلعت في أعقاب النفي المصري طائرتان تابعتان لشركتي «إيزي جيت» البريطانية تقلان 348 سائحًا من المطار نفسه.

ومن جانبه، قال وائل حسين، مراسل هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» في القاهرة، الجمعة، إن الصور التي التقطها لأحد موظفي مطار شرم الشيخ الدولي وهو يتقاضى أموال من سائحة لكي تمر، هي عبارة عن «خدمة من المطار”.

وكتب «حسين»، في تدوينة نشرها باللغة الإنجليزية في حسابه على موقع التدوينات القصيرة «تويتر» في أعقاب نقل صحيفة «الإندبندنت البريطانية لصوره وتدويناته، «تسببت الصورة التي التقطتها لموظف المطار خلال تقاضيه أموال في جدال”.

وأضاف «قال مسؤول في استعلامات المطار أن ما حدث خدمة مقدمة، لكنها من المفترض أن تتم بترتيب مسبق”.

وكانت صحيفة «الإندبندنت» البريطانية نقلت عن «حسين» صوره وتدويناته التي قال فيها إن الموظف بالمطار الدولي المصري طلب من سائحة 15 دينار أردني مقابل «الخدمة السريعة»، لتمر دون الوقوف في الطوابير، وذكرت الصحيفة في عنوان تقريرها أنها «لتجنب الصفوف الأمنية”.

 

 

*مسؤولون مصريون متهمون بجرائم حرب لم يرافقوا السيسي للندن

قالت الشرطة البريطانية، إن المسؤولين المصريين المتهمين بارتكاب جرائم حرب لم يسافروا إلى لندن مع السيسي، خوفا من الاعتقال على ما يبدو.

ونقلت صحيفة ” ميدل إيست أي” عن شرطة مكافحة الإرهاب البريطانية، تأكيدها أن رئيس الانقلاب في مصر عبد الفتاح السيسي، لم يرافقه في زيارته إلى لندن أي من الـ43 من الوزراء وكبار المسؤولين في الجيش المصري الذين كانوا يتولون القيادة والسيطرة ويتحملون المسؤولية عن القتل الجماعي الذي وقع في القاهرة في شهر آب/ أغسطس من عام 2013.
وأشارت الصحيفة إلى أن السيسي يتمتع بالحصانة من المقاضاة والملاحقة القانونية لكونه رئيس الدولة، إلا أن غيره من أعضاء الحكومة والإدارة لا يملكون حق الحصانة ما لم يكونوا قد تقدموا بطلب للحصول على حصانة “مهمة خاصة” وحصلوا عليها من وزارة الخارجية.

وأوضحت أنه يجري حاليا تقديم اعتراض أمام المحاكم البريطانية ضد لجوء الحكومة إلى استخدام هذه الوسيلة، ويتولى متابعة القضية المدير السابق لدائرة المدعي العام اللورد ماكدونالد الموكل بتمثيل قائد الانقلاب.
وأشارت الصحيفة إلى ما جاء في رسالة وجهتها وحدة جرائم الحرب المعروفة باسم “SO15″، للمحامين الذين يمثلون الرئيس المصري محمد مرسي وحزب الحرية والعدالة: “لا تتوفر حاليا لدى فريق جرائم الحرب أي معلومات تفيد بأن أيا من المشتبه بهم الـ43، والذين حولت أسماؤهم إلينا جزءا من عملية الفحص والتدقيق، يتواجدون حاليا ضمن حدود هذه الولاية القانونية. والاستثناء الوحيد هو السيسي، والذي يتمتع بالحصانة بسبب موقعه رئيسا للدولة“.
وقال فريق جرائم الحرب إنه في حالة وصل أي من هؤلاء الأفراد إلى المملكة المتحدة، فسوف تسعى الشرطة إلى تنفيذ أي إجراء يرونه مناسبا لاستكمال تحقيقاتهم. ولقد بدؤوا فعلا بإجراء مقابلات مع الضحايا والناجين من أحداث القاهرة في شهر آب/ أغسطس من عام 2013 وجمعوا حتى الآن شهادات مفصلة من الشهود.
وكشفت الصحيفة أنه في الشهر الماضي منح الجنرال محمود حجازي رئيس هيئة أركان الجيش الانقلابى حصانة “مهمة خاصة” حتى يأتي إلى المملكة المتحدة بدعوة من وزارة الدفاع استمرت أربعة أيام.
ويجري حاليا الاعتراض أمام المحاكم البريطانية على منح حجازي الحصانة، وينطلق الاعتراض من نقطتين: سوف يحتج الفريق القانوني الممثل لحزب الحرية والعدالة بأنه لا يوجد في القانون البريطاني ما يسمح بمنح تلك الحصانة، وأنه يوجد في القانون البريطاني ما يسمح بالتحقيق في المزاعم الخاصة بارتكاب التعذيب. فالبند 134 من قانون القضاء الجنائي يمكن الشرطة البريطانية من اعتقال أي شخص متهم بتنظيم عمليات التعذيب بحق المعتقلين وذلك للتحقيق معه في التهم الموجهة إليه.
يذكر أن الهدف من الاعتراض لدى المحاكم البريطانية هو الحيلولة دون استخدام حصانة “المهمة الخاصة” مهربا يمكن من خلاله قطع الطريق على حق المحاكم البريطانية في “الولاية الدولية” وحماية أي زائر أجنبي من التحقيق في مزاعم بارتكاب جرائم خطيرة مثل جرائم الحرب والتعذيب.

 

 

 

 

* متحدث باسم كاميرون: الوضع في شرم الشيخ صعب

قال متحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يوم الجمعة إن بريطانيا تعمل مع السلطات المصرية لإعادة السائحين البريطانيين إلى المملكة المتحدة بسلام ووصف الوضع في منتجع شرم الشيخ المصري بأنه “صعب ومائع“.

وقالت شركة طيران ايزي جيت يوم الجمعة إن السلطات المصرية سمحت لاثنتين فقط من بين 10 طائرات مقررة بالإقلاع من شرم الشيخ مما أربك مساعي بريطانيا لإعادة الآلاف من البريطانيين الذين كانوا يقضون عطلتهم في المدينة.

وأضاف المتحدث “نعمل عن كثب مع السلطات على الأرض لضمان إعادة المواطنين البريطانيين إلى الوطن بسرعة وسلام.. هذا وضع صعب ومائع.”

 

*أم معتقل في “برج العرب”: أنقذوا ابني من هذه المقبرة
طالبت إحدى أمهات المعتقلين في سجن برج العرب، بإنقاذ ابنها من التعذيب، موضحة أنها زارت ابنها خالد عسكر، الأمس، في مقبرة سجن برج العرب، قائلة: “ونرفع شكوانا إلى جبار السماوات والأرض، فهو الملك الحق، ثم لمن بيده أي شيء من الحقوقيين، ثم لكم جميعا أيها الأحبة بالتضرع إلى الله”.
وأضافت في استغاثتها “أوجه ندائي إليكم جميعا.. الأستاذ محمد أبو هريرة، والأستاذة داليا لطفي، والأستاذ أسد الدين حافظ، والأستاذ هيثم خليل، والأستاذ محمد القدوسي، والشيخ سلامة عبد القوي، وكل من بيده أن يفعل شيئا لإنقاذ خالد ابني ومن معه من مقبرة برج العرب”.
وأوضحت أن عنابر الإعدام مملوؤة عليهم بالمياه، “المياه تدخل عليهم من الأسلاك التي هي شباك ومن أسفل؛ حيث إنها عنابر تحت سطح الأرض”.
وتساءلت الأم “كيف يكون لشخص أن يعيش حياته واقفا وسط بركة من الماء وكل أغراضه وملابسه وطعامه تغطيه المياه.. هل يستطيع أحد أن يظل واقفا ليلة واحدة داخل بركة مياه، فهم يعيشون هكذا.. كل أغراضهم أصبحت غير صالحة، لا يوجد ما يفترشون به الأرض من أغطية، وإن وجدت فهي غرقى بالماء”.
ونوهت إلى أن “الزنزانة خالية تماما من الكهرباء ودورة المياه.. لا يدخل لهم شيئا سوى الزيارة التي هي مرة واحدة في الشهر، وتدخل بعد أن تقطع بالمطواة قطعا صغيرة.. حتى الشراب يشق بالمطواة“.
واختتمت رسالتها بأن “الزيارة لا تصلح إلا في صناديق القمامة.. زبالة السجن أمام عنبر الإعدام، وخرج لي خالد ابني للزيارة أقدامه زرقاء من المياه التي يجلس عليها وثيابه مبللة ويرتعش من البرد.. من يستطيع أن يفعل لهم شيئا فجزاه الله خيرا.. إنما أشكوا بثي وحزني إلى الله“.

 

* الانقلاب يبدء تهجير 200 ألف نسمه برأس الحكمة لصالح الإمارات

كشفت مصادر مطلعة، أن المخابرات الحربية والعامة، بدأت فى سرية تامة، تهجير أهالى قرية “رأس الحكمة” 22 ألف فدان 50 ألف متر مربع والتى تقع فى محيط محافظة مطروح، بعد شراء رجال اعمال إمارتيين للمنطقة بأكملها.

وقالت المصادر، رفضت كشف هويتها، إن المخابرات إجتمعت بشيوخ القبائل والعواقل وإبلاغهم شفهياً بأن جميع السكان لن يضاروا وعددهم 200 ألف نسمه،فى مقابل تسهيلات مالية وأخرى لهم.

وكان أحد المحامين الحقوقيين بمركز الراية الحقوقى بمطروح ،ويدعى فراج س.ع” قد ندد بما تقوم به حكومة الإنقلاب ومخابراتها ضد أهالى رأس الحكمة، بعد منح 500 جنيهاً عن كل متر للمواطن، وعندما طالبهم بكشف حقيقة التهجير للأهالى، أخبروه أن الأمر سرى للغاية ومن قبل المخابرات التى هددت من يتذمر إن الأمر سيكون مثل ماحدث مع المواطنين فى سيناء!

وأضاف أن المخابرات قد أبلغت العواقل والشيوخ بأن الأرض مباعة منذ عام 70 وأنها تتبع جهة سيادية ولايحق توريثها لألناء وأسر البدو.

وأشار، أن 50 كم مربع وهى مساحة مسطح الأرض وهى المنطقة الواقعة بين قرية فوكة الغربي وقرية سيدي حنيش الشرقي، التى سيتم تهجيرها يقع فيها فندق خاص برئاسة الإنقلاب والذى كان يتبع أبناء المخلوع مبارك،وإن شركة إستثمارية إمارتية قد إشترت الأرض خالية كما بالإتفاق.

حالة من الغضب إنتابت الأهالى والذين هددوا بتقديم بلاغات ضد المخحافظ المتخاذل على حد قولهم وزعماء القبائل والعواقل والذين ارتضوا الذل مقابل تهجيرهم، حيث قال “ع.أبوسلامة” احد السكان، أننا نعيش على هذه الأرض منذ عام 1806 وهناك عقود تمليك وشهادات اعتداد بملكية بعض الاراضى تعود إلى عام 1954 و عام 1969. مشيراً إن المنطقة  بها 20 مدرسة و 3 مراكز شباب و 4 جمعيات

يشار إلى أن سياسات الإنقلاب والتى دأبت خلال الأشهر الماضية، على تهجير السكان الأصليين منها، وهو ماحدث فى قرية القرصاية بالجيزة، وكذلك بمحافظة الدقهلية وأخيراً بشمال سيناء وذلك لصالح أصدقائها ورجال اعمال مؤيدين لفنقلاب ومن دافع” الرز“.

 

 

*موجة سخرية من القبض على 17 من الإخوان بتهمة “إغراق الإسكندرية

استقبل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بيان لوزارة الداخلية المصرية يفيد بالقبض على 17 شخصا من جماعة الإخوان المسلمين بتهمة إغراق محافظة الإسكندرية بـ”التهكم والسخرية”، لافتين إلى أن الحكومة “تلقي بفشلها في معالجة الأزمة على شماعة الإخوان“.

وأعلنت وزارة الداخلية المصرية، اليوم، القبض على 17 شخصًا ممن سمتهم أعضاء “خلية إرهابية” في محافظة الإسكندرية “شمال” منتمين لجماعة الإخوان المسلمين.

وقالت الوزراة، في بيان أن المضبوطين متهمين بإحداث أزمات في محافظة الإسكندرية من بينها أزمة تكدس المياه في الشوراع.

وقال بيان الداخلية، إن المضبوطين متهمين بـ”سد المصارف ومواسير الصرف الصحى بإلقاء خلطة أسمنتية بداخلها لعدم تصريف المياه، وحرق وإتلاف محولات الكهرباء، وصناديق القمامة لإحداث أزمات بالمحافظة، وإيجاد حالة من السخط الجماهيرى ضد النظام القائم“.‎

وتشهد محافظات مصر الشمالية، موجة شديدة من الطقس السيء والأمطار والرياح، ما أدى لمقتل وإصابة العشرات، وما أثر على حركة المرور فيها، وتعطيل حركة الملاحة في عدد من الموانئ، خاصة محافظة الإسكندرية.

انهيار عقارات وغرق المحافظات ومقتل العشرات بسبب الأمطار. . الخميس 5 نوفمبر. . رفض وتظاهرات ضد زيارة السيسي لبريطانيا

أحد المتظاهرين في لندن ضد قائد الانقلاب  يرفع لافتة كتب عليها : "لو كانت هذه التظاهرة في مصر لكنت مقتولًا أومصابًا أو معتقلًا"

أحد المتظاهرين في لندن ضد قائد الانقلاب يرفع لافتة كتب عليها : “لو كانت هذه التظاهرة في مصر لكنت مقتولًا أومصابًا أو معتقلًا”

انهيار عقارات وغرق المحافظات ومقتل العشرات بسبب الأمطار. . الخميس 5 نوفمبر. . رفض وتظاهرات ضد زيارة السيسي لبريطانيا

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*إضراب معتقلي الاعدامات بسجن ‫‏برج العرب احتجاجا علي التعذيب الممنهج ضدهم

بدأ أمس عدد من المحكوم عليهم بالإعدام بسجن “برج العرب” إضرابهم عن الطعام احتجاجا على ما تقوم به إدارة السجن من تعذيب وحشي ممنهج بحق اثنين من المعتقلين في القضية المعروفة بـ ”قتل الحارس” , وهم : ” محمد العدويالطالب بكلية الشريعه والقانون بجامعة الأزهر فرع المنصورة , و ”أحمد محمود دبور” – مهندس تبريد وتكييف.

حيث يقوم ضباط السجن تجاه المعتقلين بالتفتيش الذاتي المهين , تجريد من الملابس , عقاب بالوقوف تحت أشعة الشمس لساعات مكبلي الأيدي والأقدام , وغيرها من أساليب التعذيب المهينة تنتهجها إدارة السجن بحقهم مما أدى إلى إصابة الأول بجروح قطعية في اليد والقدم , وإصابة الثاني بجروح في الظهر والتهاب بالنخاع الشوكي يؤثر بشكل ملحوظ على قدرته على الوقوف والحركة أو النوم حتى , إضافة لتكديرهم بسحب جميع متعلقاتهم الشخصية من ملابس وأغطية وطعام ومنع دخول الكتب الدراسية والثقافية لهم بحجة الحكم الصادر بإعدامهم , و أخيرا وليس آخرًا , إغراق عنابر احتجازهم بالمياة لأيام مما يمنعهم من النوم او الجلوس .

يذكر أن قوات أمن الانقلاب كانت قد قامت باعتقالهم اعتقالا تعسفيا يومي 5 و 6 مارس 2014حيث تم إخفائهم قسريا وتعرضهم للتعذيب الشديد لمدة أسبوع بمقر الأمن الوطني وذلك للإعتراف بتهم لم يرتكبوها , وذلك قبل ترحيلهم بين سجني العقرب وطرة ,حيث وجهت لهم النيابة تهمة حيازة أسلحة نارية وذخائر لتنفيذ مخطط قتل “عبدالله عبدالله متولي” رقيب شرطة،وحارس عضو اليمين.

هذا وقامت محكمة جنايات المنصورة الانقلابيه برئاسة قاضي الاعدامات بالدقهلية “أسامة عبد الظاهر” في يوم الإثنين الموافق 7 / 9 / 2015، بالحكم على كل من ”محمد العدوي” و ”أحمد دبور” بالإعدام حضوريًا ،في القضية الملفقة المعروفة إعلاميًا بقضية “قتل الحارس” المُقيدة برقم 781 لسنة 2014 كلي جنوب المنصورة، 26 لسنة 2014 جنايات أمن الدولة العليا.

 

*بالفيديو.. “كلاكيت تاني مرة”.. الاعتداء على أحمد موسى في بريطانيا

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الخميس، فيديو الاعتداء على المذيع أحمد موسى في بريطانيا.

ويظهر موسى”، في الفيديو واقفًا وسط عدد من مؤيدي عبدالفتاح السيسي، في لندن، بينما جاء شخص من الخلف واعتدى عليه، ووفقًا للفيديو فإنه ألقى في وجهه بيضة“.

يذكر أن الشرطة البريطانية ألقت القبض على الشخص المعتدى على الإعلامي، مقدم برنامج “على مسؤوليتي” على قناة “صدى البلد”، وهاجمه الأخير عن طريق توجيه السباب له.

وحدث الاعتداء أثناء مشاركة “موسى” في تظاهرة مؤيدة للسيسي أمام مقر الحكومة البريطانية، وذلك بالتزامن مع لقائه برئيس وزراء بريطانيا ديفيد كاميرون داخل مقر الحكومة.

وكان أحمد موسى تعرض للاعتداء من قبل في باريس، أثناء مرافقته الرئيس في جولته الأوروبية.

https://www.youtube.com/watch?v=JMPZymAqn-M

 

*بريطانيا..تظاهرة أمام مقر رئاسة الوزراء احتجاجا على زيارة السيسي

تجمع عدد الكبير من المتظاهرين أمام مبنى رئاسة الوزراء البريطانية في العاصمة لندن، يوم أمس الأربعاء، احتجاجاً على الزيارة الرسمية التي يجريها الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي” للبلاد تلبية لدعوة وجهها له رئيس الحكومة “ديفيد كاميرون“.

وشارك في المظاهرة، رغم درجات الحرارة المنخفضة، أبناء الجالية المصرية في بريطانيا، ومنظمات المجتمع المدني وهيئات حقوق الإنسان، وأعضاء حملة “أوقف السيسي  Stop Sisi”.

وردد المتظاهرون شعارات باللغتين الانكليزية والعربية، من قبيل “لا نريد دولة عسكر” “السيسي قتل الديمقراطية” “كاميرون اخجل من نفسك، ماذا عن القيم البريطانية؟“.

كما رفع المتظاهرون يافطات كتب عليها “لوكانت هذه المظاهرة في مصر، لكنتم معتقلين أو جرحى أو قتلى”، و”أوقفوا سيسي الجزار”، و”سيسي القاتل غير مرغوب به في بريطانيا”، و”كاميرون استضف اللاجئين لا الديكتاتوريين“.

وقال سامح أشرف” أحد منظمي حملة “Stop Sisi” للأناضول، إنهم بدأوا حملتهم الصيف الماضي إثر دعوة “كاميرون” رئيس الحكومة، لـ”السيسي” لزيارة بريطانيا، من أجل إيقاف هذه الزيارة.

وأضاف أن وجود السيسي هنا يخالف كل القيم البريطانية من الديمقراطية وحرية التعبير وحقوق الإنسان، ويجب ألا توضع السجادة الحمراء أمام رئاسة الوزراء لشخص ارتكب جرائم حرب“.

ومن جانب آخر دعا مسؤول العلاقات الخارجية لحزب “الحرية والعدالة” التابعة لجماعة الإخوان المسلمين محمد سودان” رئيس الوزراء البريطاني لسحب دعوة زيارة السيسي لبريطانيا، ولو كانت متأخرة، قائلاً “نحن نرفض زيارة الجزار السيسي لبريطانيا، هذا الرجل إن جاء إلى بريطانيا فإنه يسيء لقيم الديمقراطية وحقوق الإنسان في المملكة المتحدة“.

وشهدت المظاهرة حضوراً مكثفاً لرجال الأمن إلى جانب إجراءات أمنية مشددة.

جدير بالذكر، أن زيارة السيسي التي بدأت أمس الأربعاء إلى لندن تلقى ردود أفعال غاضبة من أنصار الديمقراطية وحقوق الإنسان في البلاد، حيث من المتوقع أن تنظم اليوم مظاهرات جديدة، أمام رئاسة الوزراء، من قبل المصريين المقيمين هناك، في إطار حملة “أوقف السيسي”، التي تلقى دعمًا من منظمات المجتمع المدني والنقابات العمالية.

وتشدد الحكومة البريطانية على أهمية التعاون مع نظام “السيسي”، في المجالات السياحية والتجارية ومكافحة تنظيم “داعش” والتطرف، كما يؤكد نواب حزب المحافظين الحاكم ضرورة التعاون مع مصر لتأمين الاستقرار في المنطقة والحرب ضد الإرهاب

يذكر أن هناك اتفاقية عسكرية بين الحكومة البريطانية ومصر بقيمة 85 مليون جنيه استرليني، ويزور نحو مليون سائح بريطاني مصر سنويًا.

 

 

*نحس السيسي: ألمانيا تنصح مواطنيها بعدم السفر إلى سيناء

حثت وزارة الخارجية الألمانية، اليوم الخميس، المسافرين إلى مصر على تجنب شبه جزيرة سيناء، مشيرة الى وقف بعض شركات الطيران رحلاتها الى شرم الشيخ، كما حثت المتضررين على الاتصال بشركات السياحة أو شركات الطيران.

وفي تحديث للنصيحة المقدمة للمسافرين إلى مصر، تمسكت الخارجية الألمانية بتحذير جزئي من السفر” إلى سيناء أصدرته في وقت سابق من العام الجاري، وقالت إن سبب تحطم الطائرة الروسية في سيناء لا يزال غير واضح.
وأوضحت أن خبراء ألمان يشاركون في التحقيقات.

من جانبها، قالت شركة الطيران الألمانية “لوفتهانزا”، اليوم، إنها ستنظم رحلات جوية لإعادة المسافرين الموجودين حالياً في شرم الشيخ.
وتأتي هذه التحذيرات الألمانية بعيد إعلان الحكومة البريطانية وقف جميع الرحلات الجوية المتجهة إلى منتجع شرم الشيخ المصري أو مغادرته، أمس الأربعاء، بعد تحطم طائرة ركاب روسية في سيناء مطلع الأسبوع.

وقال وزير الخارجية البريطاني، فيليب هاموند، في بيان، إن الحكومة تعتقد أنه يوجد احتمال كبير أن تكون عبوة ناسفة، هي السبب في تحطم الطائرة، ونصح المواطنين بعدم السفر إلى المنتجع الذي يقع على البحر الأحمر.

وأضاف هاموند، بعد اجتماع مع لجنة الأزمات التابعة للحكومة البريطانية برئاسة رئيس الوزراء، ديفيد كاميرون: “خلصنا إلى أن هناك احتمالاً كبيراً أن التحطم نجم عن عبوة ناسفة على متن الطائرة“.

وأردف: “نحن ننصح، الآن، بعدم السفر إلا في حالة الضرورة عبر مطار شرم الشيخ. هذا يعني أنه لن تتجه أي طائرات ركاب بريطانية إلى شرم الشيخ اعتباراً من الآن“.

من جهتها، قالت وزارة الطيران المدني المصرية، إن محققين استخرجوا محتويات صندوق البيانات الخاص بالطائرة الروسية، ويعكفون على دراستها وتحليلها، وهو واحد مما يطلق عليهما الصندوقان الأسودان للطائرة.

وأشارت إلى أن الصندوق الأسود الثاني الذي يحتوي على مسجل الصوت داخل قمرة القيادة وجدت به بعض الأعطاب، وسيتطلب كثيراً من العمل لاستخراج ما به من بيانات.

 

*شلل تام بشوارع القاهرة وتوقف حركة المرور نتيجة الأمطار

شهدت بعض شوارع ومحاور القاهرة شللاً مروريًا بسبب هطول الأمطار وانتقلت الأجهزة الأمنية وعلى رأسها اللواء خالد عبد العال مساعد الوزير لأمن القاهرة واللواء علاء الديجوى مدير الإدارة العامة للمرور لتفقد الحالة وشدد على تواجد رجال المرور بكل الميادين وسحب الكثافات وإيجاد حلول للتكدس المرورى.

وظهرت كثافات عالية بقطاع شرق القاهرة منها محور العروبة وصولاً إلى المطار حتى مسجد الرحمن الرحيم بشارع صلاح سالم واصطفت السيارات بمنزل كوبرى الجلاء فى الاتجاهين وصولاً إلى الكلية الحربية وظهرت تراكمات مياه عند مطلع كوبرى القبة بالقرب من المجمع الطبى للقوات المسلحة وفى بمنزل كوبرى الجيش حتى الطريق الدائرى.

كما أصيب ميدان روكسى بحالة من الزحام وفى نفق إمبابة بمنطقة الساحل ظهرت تركمات مياه بسبب الأمطار وتوقفت حركة المرور بمحور النصر للقادم من ميدان رابعة فى طريقه إلى ميدان رمسيس والعكس وكذلك فى شارع مصطفى النحاس.

وتوقفت حركة المركبات أعلى كوبرى الطيران أمام مستشفى الجلاء فى الاتجاهين وكذلك أسفل كوبرى القديم والجديد بمصر الجديدة فى اتجاه طريق المطار وبمنقطة السندباء وصولاً إلى منزل الهايكستب حتى الكلية الحربية.

واصطفت السيارات بمحور جوزيف تيتو بمصر الجديدة وحتى الكلية الحربية بسبب تراكمات المياه فيما كثف رجال المرور من تواجدهم بجميع الطرق الرئيسية لإعادة الحركة بالتنسيق مع باقى القطاعات.

 

 

*#واشنطن: معلومات لدينا تدعم شكوك #لندن أن قنبلة وراء سقوط #الطائرة_الروسية

 

*الخارجية الفرنسية تنصح رعاياها بتجنب السفر لشرم الشيخ إلا للضرورة القصوى

 

*أمن المطرية يعذب معاق ذهنيا ويلفق له التهم

يرقد في سرير  بغرفة العناية المركزة في مستشفى “المطرية” العام، ويداه مربوطتان إلى السرير بالكلابشات، رغم أنه يسبح في غيبوبته التي لا يتذكر أهله متى دخل بها، وعندما يستيقظ يصرخ قائلاً:” هيضربوني ويعلقوني من رجلي تاني”، هذه هي الحالة التي أصبح عليها محمد” الشاب الذي يبلغ من العمر 20 عاماً، ولم تغفر إعاقته الذهنية ذنبه الذي لا يعرفه حتى الآن من التعذيب على أيدي ظباط قسم المطرية.

محمد” محبوس على ذمة قضية منذ العيد، ويجدد حبسه وكانت آخر جلساته أول أمس وانتهت بتجديد حبسه، ورغم أنه قانونيا يعتبر “فاقد الأهلية” لإعاقته الذهنية، ولذلك لم تدنه المحكمة حتى الآن، إلا أن هذا لا يبرر واقعة التعذيب.

يقول عمرو شقيق محمد الأكبر ” قبل العيد بأسبوعين عرفنا أن محمد مقبوض عليه في قسم المطرية، حاولنا نعرف في ليه معرفناش، ولما ذهبت في الزيارة لقيته مش قادر يقف على رجله من وجع بطنه، ولما سألته قالي دا مغص، بس لقيت وشه وارم جامد بس هو قالي مفيش، ولما رحتله تاني أسبوع لقيته مش قادر يقف على رجله ولقيتهم رموه برا علشان ميعديش حد فعيط على شكله أنا واخواته البنات“.

وأوضح شقيق الضحية أن شقيقه متهم بإصابه عسكري شرطة بمحطة مترو المطرية في رجله بالمطواه، رغم أن العسكري اعترف في البداية أن صديق شقيقي الذي يدعى مبارك” هو من قام بضربه ولكنه غير أقواله بعد ذلك، مضيفاً أن ” محامي صاحب أخويا اعطاه 2000 جنيه لكي يغير أقواله“.

وتابع: ” صاحب أخويا خرج إمبارح علشان هو دفع رشوة وأخويا اتعذب علشان احنا مش عندنا فلوس

وأضاف قائلاً: ” بعد 3 أيام جالنا تليفون أن محمد مات وموجود في مستشفى المطرية“.

وأضافت والدته باكية ” أنا لما سمعت الخبر جريت وبقيت بصوت زي المجنونة يابني يابني، محمد مات”، وتابعت: ” روحنا المستشفى قلولنا محمد فاق ورجع القسم تاني بعد ما اعطوه محاليل“.

 

*ارتفاع حصيلة سيول البحيرة إلى 14 قتيلًا بعد مصرع طفل صعقًا بالكهرباء

لقي طفل بمدينة أبوحمص بمحافظة البحيرة مصرعه صعقًا بالكهرباء؛ ليرتفع عدد ضحايا الأمطار والسيول التي شهدتها مراكز ومدن المحافظة إلى 14 شخصًا.

تلقى اللواء محمد عماد الدين مدير أمن البحيرة إخطارا يفيد بمصرع الطفل محمد إيهاب مصطفى خطاب (12 عاما) صعقا بالكهرباء نتيجة لمسه أحد الأعمدة الكهربائية بجوار الموقف العمومي؛ مما أدى إلى مصرعه في الحال.

وبوفاة طفل أبوحمص يرتفع عدد ضحايا الأمطار الغزيرة والسيول بمحافظة البحيرة منذ أمس الأربعاء، إلى 14 شخصا منهم 10 أشخاص بسبب السيول التي اجتاحت وادي النطرون و4 آخرين صعقا بالكهرباء بينهم 3 في مركز أبوحمص وآخر في الرحمانية.

 

 

*فيديو.. مراسل «الجزيرة» يسأل السيسي عن «40 ألف معتقل في سجونه» بعد خروجه من مقر “كاميرون”

فاجأ مراسل إحدى القنوات الفضائية، ادعى أنه من قناة «الجزيرة»، الخميس،  عبدالفتاح السيسي فور خروجه من مقر رئيس الوزراء البريطاني في لندن، بسؤال عن المعتقلين.

وصرخ الصحفي الواقف على الجهة الأخرى من الشارع، مناديًا السيسي بقوله «سيد سيسي متى ستفرج عن الأربعين ألف معتقل في السجون؟»، وكرر السؤال أكثر من مرة، في الوقت نفسه قام  أعضاء الوفد المرافق للسيسي، بالتشويش علي الصحفي وهتفوا “تحيا مصر”.

وفور مغادرة عبد الفتاح السيسي مقر الحكومة البريطانية وقعت اشتباكات لفظية بين مراسل «الجزيرة» وبعض أعضاء الوفد الذي اصطحبه السيسي، وأبعد الأمن البريطاني المراسل عن المنطقة، فيما تعرض الوفد الإعلامي فور خروجه من مقر الحكومة لهجوم من رافضي انقلاب العسكر، ووقعت اشتباكات لفظية بين الجانبين، وتدخل الأمن البريطاني لحماية الوفد الإعلامي حتى وصل إلى الأتوبيس وغادر المكان.

https://www.youtube.com/watch?v=HsDAgYnwA-Q

 

*في 24 ساعة: انهيار 10 عقارات بالإسكندرية بسبب الأمطار

تسببت موجة الطقس السيىء التى ضربت الإسكندرية، في انهيار 10 عقارات بمناطق اللبان وكرموز والعطارين والمنتزه وثان الرمل وباقى شرقى والعامريةبينهم انهيارات جزئية- مما أسفر عن مصرع سيدة وإصابة أخرى وتلفيات بسيارتين.

تلقى قسم شرطة اللبان بلاغا بسقوط جزء من العقار رقم 11 شارع التوريني، انتقل ضباط القسم وقوات من إدارة الحماية المدنية بمعداتها.

وبالفحص تبين أن العقار مساحته حوالى 80 متر مربع” بناء قديم “مكون من 3 طوابق بكل طابق شقة مشغول بالسكان، وسقوط سقف حمام الطابق الأخير بسبب سوء الأحوال الجوية، دون حدوث إصابات.

وبسؤال المدعو “محمد أ ع” 45 سنة، بدون عمل، مقيم بالعقار محل البلاغ، أيد ما جاء بالفحص، وأضاف بأن العقار صادر له قرار ترميم من حي الجمرك .

تم إخطار عمليات المحافظة وحي الجمرك، وتنبه على قاطني العقار بالإخلاء المؤقت للسكان دون المنقولات.

وشهدت منطقة العامرية، إنهيار شرفة شقة الطابق الثالث والأخير بعقار كائن بعزبة التمير بدائرة قسم شرطة العامرية أول، ملك المدعو “خليل ع خ ” دون حدوث إصابات” ليصدر قرار من الحى بإخلاء العقار من السكان دون المنقولات لحين العرض على لجنة المنشآت الآيله للسقوط، إلا أن السكان رفضوا الإخلاء لعدم وجود سكن بديل وقرروا الإقامة على مسئوليتهم.

وفى منطقة كرموز، انهار 3 عقارت، حيث تبلغ لقسم شرطة كرموز بسقوط جزء من العقار رقم 10 شارع الأنطاكي، انتقل مأمور وضباط القسم وقوات من إدارة الحماية المدنية بمعداتها .

وبالفحص تبين أن العقار مساحته حوالى 100 متر مربعبناء قديم ” مكون من 3 طوابق بكل طابق شقتين ” خالي من السكان – عدا شقة بالطابق الأرضي ” ملك ورثة محمد عطية، وسقوط سقف غرفة شقة بالطابق الثاني، مما أدى لوفاة المدعوه “فادية ص ع” 42 سنة، ربة منزل مقيمة بذات العقار.

تم نقل الجثة لمشرحة الإسعاف، وإخطار عمليات المحافظة وحي غرب، وتنبه على قاطني العقار بالإخلاء المؤقت للسكان دون المنقولات.

بينما شهد العقار رقم 16 شارع الراوي بكرموز مساحته 100 متر مربع “بناء قديمملك ورثة إبراهيم خضر مكون من 4 طوابق “مشغول بالسكان” انهيار جزئى، بسقوط سقف شقة الطابق الأخير حتى سطح الأرض، دون حدوث إصابات.

وبسؤال المدعو “على ح س” 35 سنة، بدون عمل، مقيم بالعقار محل البلاغ أيد ما جاء بالفحص، وتم إخطار عمليات المحافظة وحي غرب، وتنبه على قاطني العقار بالإخلاء المؤقت للسكان دون المنقولات ” وتم الإخلاء “.

بينما شهد العقار رقم 18 حارة الفنون بكرموز ومساحته 90 متر مربع”بناء قديم” ملك ورثة زينب طلبة، مكون من طابقين بكل طابق شقة”مشغول بالسكان” انهيار جزئى، ووجود تصدعات وشروخات بالحوائط الخاجية للعقار، دون حدوث إصابات.

وبسؤال المدعو “محمد م س” 26 سنة، عامل، مقيم بالعقار محل البلاغ أيد ما جاء بالفحص، وتم إخطار عمليات المحافظة وحي غرب، وتنبه على قاطني العقار بالإخلاء المؤقت للسكان دون المنقولات، إلا أنهم رفضوا الإخلاء، وقرروا الإقامة على مسئوليتهم.

وفى منطقة العطارين، تلقى قسم شرطة العطارين بسقوط شرفتين بالعقار رقم 138 شارع الخديوى،انتقل مأمور وضباط القسم وقوات من إدارة الحماية المدنية بمعداتها .

وبالفحص تبين أن العقار محل البلاغ مساحته حوالى 200 متر مربع، مكون من أربعة طوابق بكل طابق ثلاث شقق ” بعض الوحدات مشغوله بالسكان “وسقوط شرفتي شقتين ” خاليين من السكان ” أحدهما بالطابق الثالث والأخرى بالطابق الرابع أعلي السيارة رقم 1624 مصر، والسيارة رقم 2476 مصر ” تصادف وقوفهما أسفل العقار ” مما أدى لحدوث تلفيات بهما، دون حدوث إصابات.

واستمر مسلسل إنهيار العقارات بتلقى قسم شرطة ثان الرمل بلاغا بسقوط جزء من العقار رقم 2 شارع محمد أبو العنين بمنطقة القصعي، انتقل ضباط القسم وقوات من إدارة الحماية المدنية بمعداتها .

وبالفحص تبين أن العقار مساحته حوالى 150 متر مربع، بناء قديم ملك “خميس أح ” مكون من ثلاث طوابق علوية بكل طابق شقتين”خالي من السكان ” وسقوط سقف حجرة شقة بالطابق الأخير حتى سطح الأرض، دون حدوث إصابات.

وتسبب سوء الأحوال الجوية وهطول الأمطار، فى سقوط سقف العقار رقم 14 شارع الذهبي الكائن بدائرة قسم شرطة العطارين، مكون من طابق أرضي محلات وطابق علوي ” خالي من السكان “، وتصدع جدران العقار دون حدوث إصابات.

وفى سياق متصل، تلقى قسم شرطة أول المنتزه بلاغا بسقوط جزء من عقار بتقاطع شارع 6 مع شارع مكة المكرمة بمنطقة السيوف شماعة،انتقل مأمور وضباط القسم وقوات من إدارة الحماية المدنية بمعداتها .

وبالفحص تبين أن العقار مساحته حوالي 175 متر مربع ” بناء قديم ” مكون من 6 طوابق بكل طابق شقتين “مشغول بالسكان ” وسقوط جزء من جدار حجرة شقة بالطابق الأول دون حدوث إصابات ” 

تم إخطار عمليات المحافظة وحي المنتزه وأشار مهندس الحي بإخلاء العقار من السكان دون المنقولات لحين العرض علي لجنة المنشأت الآيلة للسقوط، وتنبه على قاطني العقار بما جاء بقرار مهندس الحي.

وفى منطقة وسط الإسكندرية، تبلغ لقسم شرطة باب شرقي بسقوط جزء من العقار رقم 7 شارع العدالة بمنطقة الحضرة البحرية، انتقل ضباط القسم وقوات من إدارة الحماية المدنية بمعداتها .

وبالفحص تبين أن العقار مساحته حوالى 50 متر مربع” بناء قديم “مكون من ثلاثة طوابق ” خالي من السكان”، عدا شقة بالطابق الأرضي، وسقوط سقف حجرة شقة بالطابق الثاني، مما أدي لإصابة المدعوة “إنشراح ص ع” 20 سنة” ممرضة مقيمة دائرة قسم ثان الرمل” تصادف مرورها أسفل العقار وتم نقلها للمستشفي الرئيسي الجامعي للعلاج.

وتنبه على قاطني العقار بالإخلاء المؤقت للسكان دون المنقولات ورفضوا الإخلاء وقرروا الإقامة علي مسئوليتهم لعدم وجود سكن بديل.

تحررت محاضر بالانهيارات بأقسام الشرطة وجارى العرض على النيابة العامة للتحقيق.

 

 

*بالفيديو.. المتظاهرون يحاصرون جميع مداخل الفندق الذي يقيم به السيسي فى لندن ويفشل البوليس في إبعادهم

https://www.youtube.com/watch?v=ZWL58X2a4cs

*”ولاية سيناء” يتحدى المشككين في إسقاطه “الطائرة الروسية”: سنفصح عن آلية سقوطها

تحت عنوان (نحن من أسقطها، فموتوا بغيظكم) نشرت مؤسسة البتار الإعلامية التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية تفريغا نصيا لكلمة صوتية بثها تنظيم (ولاية سيناء) يؤكد فيه أنه الذي قام بإسقاط الطائرة المدنية الروسية فوق شبه جزيرة سيناء المصرية.

وكان لافتا في رسالة (ولاية سيناء) هذه المرة نبرة التحدي التي اشتملت عليها الرسالة. فخاطب التنظيم من وصفهم ب “المكذبون المشككون” في إعلانه إسقاط الطائرة بالقول: “مُوتُوا بِغيظِكُم؛ نَحنُ بِفضلِ اللهِ مَنْ أَسقَطَهَا. ولسنا مجبرين عن الإفصاح عن آلية سقوطها. فهاتوا حطام الطائرة فتشوه. وأحضروا صندوقكم الأسود وحللوه، أخرجوا علينا بخلاصة أبحاثكم، وعصارة خبرتكم؛ وأثبتوا أننا لم نسقطها“.

وقال التنظيم: “سنفصح إن شاء الله عن آلية سقوطها في الوقت الذي نريده وبالشكل الذي نراه“.

وأضاف: “هل لاحظتم أنها سقطت في اليوم السابع عشر من شهر الله المحرم؛ هل تدرون أن هذا اليوم هو الموافق ليوم بيعتنا لخليفة المسلمين“.

وتابع: “مُوتُوا بِغيظِكُم؛ نَحنُ بِفضلِ اللهِ مَنْ أَسقَطَهَا. فحللوا، وشككوا، وما عهدتمونا إلا صادقين. وإننا نتعبد الله عز وجل بالصدق“.

ثم خاطب روسيا قائلا: “أيها الروم؛ إن لنا ولكم موعدًا لن نخلفه نحن ولا أنتم هو الأعماق. فأجمعوا أمركم وشركاءكم، واحشدوا غاياتكم، وأبشروا بمصير كمصير سلفكم: سنمزق ملككم، ونقتل جندكم. سنرث أرضكم ودياركم وأموالكم، ونسبي نساءكم. وعد الله لا يخلف الله وعده. والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون“.

 

طالع النص الكامل للكلمة المفرغة بعنوان: نَحنُ مَنْ أَسقَطَهَا فَمُوتُوا بِغيظِكُم

الحمد لله هدى بفضله عباده الموحدين ووفقهم، وأخزى الكافرين بأفعالهم وأركسهم.

الحمد لله رب العالمين.

والصلاة والسلام على النبي الأمي الأمين وآله وصحبه أجمعين.

أما بعد؛

أجلب الروم بخيلهم ورجلهم، وتولوا كبر الحرب على دولة الإسلام ورعاياها.

إنه الكبر والغطرسة والغرور،إنهم خلف كسلفهم هرقل؛ منعه الكبر والغرور، وخوف الرهبان، وحب السلطان من اتباع أمر النبي صلى الله عليه وسلم،(أسلِمْ تسلَمْ)

وهو الذي قال لأبي سفيان: لو كنت عنده لغسلت عن قدميه.

فأذله الله وأخزاه وأضاع ملكه.

بارزوا المسلمين العداء وجيشوا ضدهم الجيوش.

وحسبوا أن المسلمين كغيرهم تردهم اللقمة واللقمتان، والدرهم والدرهمان!

وفوجؤوا بقوم يطلبون الآخرة، ويعشقون الموت، ويبحثون عن الدماء.

فرد الله الذين كفروا بغيظهم، وأورث الله المسلمين الأرض والديار والأموال والله على كل شيء قدير.

وإن الأيام دول، والزمان يدور دورته، ويعود كهيئته، وسنة الله في خلقه لا تبديل لها ولا تحويل.

والأحمق من جرَّب الـمُجَرَّب.

سقطت طائرة الروس، وأعلن جنود الخلافة في ولاية سيناء مسؤوليتهم عن إسقاطها.

وبات القوم بين مبارك مصدق متعجب، ومبارك ومستهجنٍ مكذب.

فللمباركين المصدقين المتعجبين؛أتعجبون من أمر الله وتوفيقه؟!

إنه توفيق الله عز وجل لعباده المستضعفين.

إنه بركة العمل بحديث النبي صلى الله عليه وسلم”:مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ، وَتَرَاحُمِهِمْ، وتَعَاطُفِهِم مَثَلُ الْجَسَدِ؛ إِذَا اشْتَكَى شَيْءٌ مِنْهُ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الجَسَدِ بِالسَّهَرِ وَالْحُمَّى”

إنه بركة اجتماعنا تحت راية واحدة وإمام واحد وبيعتنا له.

إنه الولاء والبراء.

إنه كسر الحدود.

إنه فضل الله يؤتيه من يشاء ولا راد لفضله.

إنه حكم الله في القوم ولا معقب لحكمه.

والله استعملنا فلله الحمد من قبل ومن بعد.

فأبشروا بما يسركم.

أما المكذبون المشككون المستهجنون؛ نقول لكم:

مُوتُوا بِغيظِكُم؛نَحنُ بِفضلِ اللهِ مَنْ أَسقَطَهَا.

ولسنا مجبرين عن الإفصاح عن آلية سقوطها.

فهاتوا حطام الطائرة فتشوه.

وأحضروا صندوقكم الأسود وحللوه.

أخرجوا علينا بخلاصة أبحاثكم، وعصارة خبرتكم؛

وأثبتوا أننا لم نسقطها، أو كيف سقطت!

مُوتُوا بِغيظِكُم؛ نَحنُ بِفضلِ اللهِ مَنْ أَسقَطَهَا.

وسنفصح إن شاء الله عن آلية سقوطها في الوقت الذي نريده وبالشكل الذي نراه

ولكن هل لاحظتم أنها سقطت في اليوم السابع عشر من شهر الله المحرم؛ هل تدرون أن هذا اليوم هو الموافق ليوم بيعتنا لخليفة المسلمين حفظه الله؟

مُوتُوا بِغيظِكُم؛ نَحنُ بِفضلِ اللهِ مَنْ أَسقَطَهَا.

فحللوا، وشككوا، وما عهدتمونا إلا صادقين.

وإننا نتعبد الله عز وجل بالصدق.

ومهلاً؛ فإن الأيام حبلى.

 

أيها الروم؛ إن لنا ولكم موعدًا لن نخلفه نحن ولا أنتم هو الأعماق.

فأجمعوا أمركم وشركاءكم، واحشدوا غاياتكم، وأبشروا بمصير كمصير سلفكم:

سنمزق ملككم، ونقتل جندكم.

سنرث أرضكم ودياركم وأموالكم، ونسبي نساءكم.

وعد الله لا يخلف الله وعده.

والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون.

والحمد لله رب العالمين.

 

 

*“#‏المنصورة_بتغرق” هاشتاج يجتاح مواقع التواصل بعد موجة أمطار غزيرة

تعرضت محافظة الدقهلية صباح اليوم لأمطار غزيرة غير مسبوقة، تسببت في شلل مروري بعد غرق الطرق الرئيسية بالمحافظة بالمياة، وشهدت المحافظة تعطل الدراسة بالمدارس والجامعات، وتوقف مصالح العديد من المواطنين، وانقطاع التيار الكهربائي في غالبية قرى ومراكز المحافظة.

وتفاقمت الأزمة مع تهالك شبكة الصرف الصحي بالطرق، وانسداد البالوعات؛ حيث صرح المهندس “عزت الصياد” رئيس مجلس إدارة شركة مياة الشرب والصرف الصحي بالمحافظة قائلاً “جميع محطات الصرف الصحي الموجودة حاليًّا غير مصمَّمة لاستيعاب تساقط الأمطار بغزارة، والموارد المالية المتاحة لدى الشركات لا تغطي أعمال الصيانة القياسية المطلوبة لهذه المرافق“.

ومن جانبهم، دشن نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاج “المنصورة بتغرق” على غرار ما حدث بمحافظة الإسكندرية، معبرين عن غضبهم من تجاهل الحكومة للكارثة.

حيث استغاث “محمود جبريل” ناشراً صور لوصول ارتفاع المياة المتراكمة بمساكن “جديلة” لعدادات الكهرباء خاصة عمارة رقم 10 قائلاً: “ربنا يسترها من كارثة بالحي كله بسبب عدادات المياة”، واتهم “إيهاب مجدي” موظفي الصرف الصحي قائلاً :”مكبرين دماغهم على الآخر ورافعين سماعة التليفونات كلها .. مش عارفين نعمل إيه .. المجاري مسدودة“.

ونشر آخرون صور سقوط جزء من عقار قديم على سيارة ربع نقل بسبب الأمطار بمدينة “طلخا”، وصور أخرى لتحول نفق ميدان “الهابي لاند” بالمنصورة، وموقف الدراسات”، ومساكن “الجلاء”، وشوارع “المختلط” و “كلية الآداب” و المشاية” و”بورسعيد” و”قناة السويس” وغيرهم، لبحيرات عميقة شلّت حركة السير، كما لم تسلم جامعة المنصورة من الأمطار وألغت الدراسة والامتحانات اليوم.

كما سخر النشطاء من غياب الحكومة والمحافظ وتجاهلهم للأزمات، فكتب “أحمد شهاب”: “المنصورة بتغرق .. رعد وبرق من الساعة 3 ونص حتى السابعة ولا زال مستمر، ياست ياأم المحافظ حياة أبوكي صحي المحافظ وقوليله المنصورة بتغرق

 

 

السيسي أغرق الحدود مع غزة فغرقت مصر. . الأربعاء 4 نوفمبر. . انتصار السيسي “سيدة أولى” بصناعة مخابراتية

الاسكندرية عسكر مرسيالسيسي أغرق الحدود مع غزة فغرقت مصر. . الأربعاء 4 نوفمبر. . انتصار السيسي “سيدة أولى” بصناعة مخابراتية 

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*ولاية سيناء” يذبح شخصا بتهمة العمالة للمخابرات المصرية

نشر تنظيم “ولاية سيناء” صورة لشخص فُصل رأسه عن جسده، قال إن عناصره قاموا بذبحه لعمالته للمخابرات المصرية.

وعرض التنظيم صورة البطاقة الشخصية للمواطن الذي تم ذبحه، وهو جمعة جمعان هويشل شحادة، من أبناء منطقة الحسنة في شمال سيناء.

ولم يصدر عن الحكومة المصرية، أو الوسائل الإعلامية أي تعليق على ما نشره “ولاية سيناء”.

ويأتي إعدام جمعة في ظل الضجة العالمية المثارة حول “ولاية سيناء” بعد تبني الأخير إسقاط الطائرة الروسية.

يشار إلى أن تنظيم “ولاية سيناء” أعدم مطلع يونيو الماضي أحد عناصره بعد اكتشاف تواصله مع الأمن.

 

 

* “6 أكتوبر” تلحق بالإسكندرية: السيارات تغرق والمحلات تغلق .. والانقلاب يكرر الفشل

لحقت مدينة 6 أكتوبر، بالمحافظات التى تعرضت لموجة الطقس السيئ، وشهدت سقوط أمطار غزيرة قبل ساعات، أدت لغرق بعض شوارعها بالمياه، مما دفع أصحاب المحلات لإغلاقها، وسط حالة من الفشل غير عادي لمسئولي الانقلاب في مواجهة الأزمة.

وكانت موجة من الأمطار الغزيرة ضربت عددًا من محافظات الجمهورية اليوم، منها الإسكندرية والبحيرة وشمال سيناء حيث أدت هذه الموجة إلى وفاة 10 مواطنين بالبحيرة وإصابة 32 آخرين.

 

 

* غرق شوراع العريش الرئيسية بعد سقوط الامطار اليوم .. والجيش يرد باعتقال مدرسين !

غرق شوراع العريش الرئيسية بعد سقوط الامطار صباح اليوم الأربعاء، ولم تتمكن الجهات الحكومية والمعنية في شمال سيناء من مواجهة السيول التي أغرقت الشوارع.

وبدلا من محاولة حل الأزمة، قام العميد (محمد عز الدين جحوش) الشهير بكحوش صباح اليوم بزيارة مدرسة الروضة الثانوية والإعدادية وعمل اجتماع داخل مكتبة المدرسة وتحدث عن الأوضاع الراهنة التى تمر بها البلاد واطلع على دفتر الحضور والانصراف والتشطيب على من لم يحضر.

وفى نهاية الزيارة اعتقل أ/موهوب محمد ابراهيم مدرس الجغرافيا وأ/عطوة محمد عوده من مدرسة الاعدادى امام المدرسين والطلاب بالمدرسة متعمدا اهدار كرامتهم كمعلمين دون مراعاة لكونهم معلمين وقدوة.

 

* قضاء الانقلاب.. السجن لـ البلتاجي وحجازي 10 سنوات في القضية الملفقة تعذيب ضابط وأمين شرطة

أصدرت محكمة النقض،التابعة للانقلاب ، اليوم الأربعاء، حكما بمعاقبة د. محمد البلتاجي، وصفوت حجازي بالسجن المشدد 10 سنوات لكليهما، ومحمد محمود زناتي وعبد العظيم محمد، بالسجن 5 سنوات لكليهما، لاتهامهم جميعا في القضية الملفقة تعذيب ضابط وأمين شرطة بميدان رابعة العدوية، ليكون بذلك حكما نهائيا وباتا لا طعن عليه.

كانت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، قد عاقبت كلا من محمد محمود زناتي وعبد العظيم محمد، بالسجن 10 سنوات، ومحمد البلتاجي، وصفوت حجازي بالسجن المشدد 20 سنة، لاتهامهم جميعا بتعذيب ضابط وأمين شرطة بميدان رابعة العدوية.

وأثبتت المحكمة خلال الجلسة عدم حضور أيٍ من المتهمين المحبوسين جلسة نظر الطعون، كما أثبتت حضور دفاع المتهمين وهم المحامون:

محمد طوسون، وأسامة الحلو، وعبدالمنعم عبدالمقصود، وعدد من أعضاء هيئة الدفاع.

 

واستمعت المحكمة إلى طلبات هيئة الدفاع عن المتهمين، والذين طلبوا بقبول الطعن ودفعوا بما رود بمذكرة الدفاع التي كشفوا خلالها عوارا في الحكم المطعون فيه.

 

 

*الشرطة البريطانية تتلقى طلبًا رسميًا باعتقال أعضاء في وفد السيسي

تقدم محامون بريطانيون موكلون عن حزب الحرية والعدالة في مصر بطلب رسمي لشرطة “سكوتلاند يارد” يطالبون فيه اعتقال أعضاء من الوفد المرافق للرئيس العسكري في مصر عبد الفتاح السيسي، والمقرر أن يصل إلى بريطانيا الأربعاء في زيارة رسمية.

وقال مصدر مقرب من الفريق القانوني الذي يقوم بملاحقة السيسي قضائيا التي أوردت الخبر إن المحامين يستعدون للجوء إلى القضاء فورا في حال قامت الخارجية البريطانية بإصدار حصانات مؤقتة” لأي من المرافقين للسيسي الذين يتم ملاحقتهم، وهو الأمر الذي حدث في شهر سبتمبر الماضي عندما قالت الشرطة البريطانية إن الخارجية منحت الفريق محمود حجازي “حصانة دبلوماسية مؤقتة” حالت دون اعتقاله خلال زيارة استمرت في ذلك الحين أربعة أيام، وهو ما أوردته صحيفة الغارديان .

ويقول المحامون الذين حصلوا على وكالات من حزب الحرية والعدالة المصري، ومن جماعة الإخوان المسلمين، إن عملية فض الاعتصامين في “رابعة” و”النهضة” في منتصف العام 2013، تمثل “جريمة حرب، وتندرج في اطار الجرائم التي يمكن أن يتم ملاحقة مرتكبيها في بريطانيا ولو بعد زمن طويل.

ومن المعروف أن السيسي ورئيس وزرائه ووزير خارجيته يتمتعون بالحصانة من الملاحقة القانونية بموجب القانون الدولي، ولكن من المعروف عنه أنه يسافر بصحبة وفد ضخم، حيث يواجه عدد من أفراد حكومته من مستويات وظيفية مختلفة، والذين شاركوا في تنظيم حملة القمع الهائلة ضد المعارضة في مصر، احتمال القبض عليهم والتحقيق معهم بتهم تتعلق باحتمال تورطهم في ممارسة التعذيب.

ويؤكد المحامون أنهم سيلجؤون إلى القضاء فورا في حال تبين أن الخارجية البريطانية منحت أيا من أعضاء وفد السيسي حصانة خاصة”، وذلك بهدف إبطال الحصانة، ومن ثم ملاحقة المشتبه بهم من وفد السيسي.

وكانت حصانة المهمة الخاصة منحت للفريق محمود حجازي، رئيس هيئة أركان الجيش المصري، عندما وجهت له وزارة الدفاع دعوة لزيارة بريطانيا لمدة أربعة أيام في شهر سبتمبر الماضي.

وقال طيب علي، الشريك في مكتب محاماة آي تي إن، الذي يمثل حزب الحرية والعدالة وكذلك الرئيس المصري السابق محمد مرسي: “لدينا أمر من المحكمة ينص على أن الحصانة لن تشكل عائقا في طريق التحقيق في المخالفات والجرائم. وبناء عليه، فإن الشرطة تقوم بالتحقيق في الجرائم المزعومة وبدأت بالتواصل مع الأفراد والمنظمات المعنية للحصول على أدلة إضافية”.

ومنذ عدة شهور، قامت الوحدة المختصة بجرائم الحرب في الشرطة البريطانية، أي وحدة S015، بفتح الملفات المتعلقة بعشرات المشتبه بهم، وبدأت بجمع الإفادات من الضحايا والشهود.
وتتوفر لدى وحدة S015 حاليا قائمة بأسماء 33 عضوا من داخل الدائرة المحيطة بالسيسي في الحكومة المصرية وقت وقوع المجازر في رابعة وفي غيرها من الأماكن داخل القاهرة في شهر أغسطس من عام 2013.

في هذه الأثناء أرسل مكتب آي تي إن للمحاماة إلى وحدة S015 مطالبا إياها بالتدقيق في أسماء مرافقي السيسي ممن لم يتم الإعلان عنهم ومازالوا غير معروفين. وطلب مكتب آي تي إن من الشرطة التأكد مما إذا كان أي من الأشخاص الذين تحقق الشرطة في التهم الموجهة إليهم سيصلون إلى المملكة المتحدة كجزء من الوفد المرافق للسيسي في زيارته.

 

 

*الاستخبارات الأمريكية ترجح تحطم الطائرة الروسية بسبب قنبلة زرعها تنظيم الدولة

 

*تأخر رحلات من سيناء إلى بريطانيا لمخاوف حول سبب سقوط الطائرة الروسية

تأجل إقلاع طائرات من شرم الشيخ في مصر إلى بريطانيا وسط مخاوف من أن الطائرة الروسية المنكوبة سقطت بفعل “جهاز تفجير”.

وأعلنت الحكومة البريطانية أن كل الرحلات التي كان من المقرر أن تغادر المنتجع السياحي مساء اليوم باتجاه بريطانيا قد جرى تأجيل إقلاعها من أجل السماح لخبراء بريطانيين بتقييم الوضع الأمني.

وجاءت التأجيلات كـ”إجراء احترازي” بعد “الكشف عن مزيد من المعلومات”.

وتحطمت الطائرة الروسية، وهي من طراز ايربص A321، يوم السبت في سيناء ما أسفر عن مقتل كل من كانوا على متنها، وعددهم 224 شخصا.

وقال متحدث باسم الحكومة البريطانية “نود التأكيد على أن هذه خطوة احترازية وأننا نعمل بشكل وثيق مع شركات الخطوط الجوية على هذا الأساس”.

ومن المقرر أن يرأس ديفيد كاميرون، رئيس الحكومة البريطانية، في وقت لاحق اجتماعا للجنة كوبرا الحكومية للطوارئ من أجل بحث الوضع.

 

 

*زعيم المعارضة البريطانية : زيارة “السيسي” تهدد أمننا القومي

هاجم “جيريمي كوربين” زعيم حزب العمال البريطاني “الجديد”، ديفيد كاميرون رئيس الحكومة بسبب دعوته  السيسي لزيارة المملكة المتحدة، واصفًا ذلك بأنه تهديد لأمنهم القومي.

وبرّر “كوربينذلك الاتهام مطالبًا السيسي بإجراء مفاوضات لحل الصراع مع المعارضة الداخلية حتى لا يسفر عن معاداة بريطانيا من قبل الجهات المتصارعة بالشرق الاوسط.

ومنذ سبتمبر الماضي عندما أعلنت الحكومة البريطانية عزمها استضافة السيسي في “داونينج ستريت” قبل نهاية العام، شنّ كوربين” حملة ابتزاز سياسي معارضة مع عدد من قيادات بحكومة الظل، كما طالبت جماعات حقوقية وإسلامية بلندن فضلًا عن حركة 6 إبريل بالتراجع عن تلك الدعوة التي وصفوها بأنها احتقار لحقوق الإنسان في بريطانيا.

وكان الرئيس السيسي أكد في حوار اليوم لشبكة “بي بي سي” أنه لا يعارض -شخصيًاقيام الإخوان بدور سياسي ولكنه ألقى بالكرة في ملعب “الشعب” الذي من حقه تحديد الدور الذي يمكن أن يلعبوه، كما شدد أن المصريون ليسوا مقهورين أو مستضعفين ومن حقهم العيش بحرية واستقرار وألا تتحول بلادهم مثل سوريا والعراق وغيرها.

 

 

*فيس بوك : أغرقت الحدود مع غزة ..فغرقت مصر كلها يا سيسي.. #غرقت_تاني

هي خير ونعمة في كل البلاد ، تلك الامطار التي تحيي الارض وتنمي الزرع وتنشر الخير ، سوى أنها في مصر مختلفة تماما ، إنها نذير شر ودمار وإغراق للبلاد والعباد ، وخسائر تقدر بملايين الجنيهات.

 فبعد غرق مدينة الإسكندرية للمرة الثانية على التوالي ،افتضحت حقيقة الإنهيار التام بمؤسسات الدولة ،  وغياب البنية التحتية لها، والفشل الذريع لنظام السيسي في التعامل مع أزمة أمطار عادية تمر بها البلاد في موسم الشتاء الحالي، حيث غرقت آلاف السيارات والمنازل في محافظة الإسكندرية بالأمطار ، وسط غياب كامل لمؤسسات الدولة وفرق الإنقاذ والمساعدة.

وبعد أن أطلق نشطاء على “تويتر” و”فيسبوك” وسما ظل الأنشط على مدار يوم الأحد الماضي بعنوان (#مصر_بتغرق) تداولوا عليه أنباء غرق محافظة الإسكندرية، والذي دفع محافظ الإسكندرية “هاني المسيري” للاستقالة مساء ذات يوم ، وقد اعتبره رواد مواقع التواصل المدني الذي أصبح كبش الفداء الذي قدمه نظام السيسي العسكري لإمتصاص غضب الناس ..والذين خسروا اموالهم ومنازلهم و سياراتهم التي غرقت في مياه الأمطار ، وذلك رغما عن وجود سبعة لواءات قوات مسلحة يرأسون احياء مدينة الإسكندرية ويتحكمون في الواقع الفعلي على الأرض ، ويعتبرهم أهالي الإسكندرية الفاعل الحقيقي وراء تلك الكارثة التي أحيقت بهم.

وها هي اليوم تغرق الإسكندرية  ثانية في موجة امطار جديدة ، ولم يختلف رد فعل الدولة والنظام عن سابقتها ، خسائر بمئات الملايين وإحباط عام يسود أوساط المواطنين في الإسكندرية ومحافظات عدة، خاصة وقد أغرقت مياه الامطار عدد من المحافظات الاخرى مثل : دمنهور والبحيرة ومناطق عديدة بطول مصر وعرضها.

ومع غضب السيسي من انتقاد بعض الإعلاميين لغيابه عن أزمة غرق الإسكندرية مطلع هذا الأسبوع، ها هو يغيب ثانية عن ازمة غرق جديدة أشعلت نيران الغضب هذه المرة في صدور الملايين من المصريين ، مؤيدين ومعارضين ،والذين تساءلوا عن المليارات التي تدفقت على نظام السيسي منذ الانقلاب في العام 2013، وأين ذهبت هذه الأموال ، ولماذا يحضر الجيش بقوة في كل شيء على ارض مصر ويهيمن على الحكم والإدارة والإقتصاد والأموال، وحينما تغرق البلاد ويصرخ المواطنون ويستغيثون لا يجدونه حاضرا ؟!

ولا يلقون سوى آذانا صماء ..وعتاب من السيسي : مايصحش كده؟

يتساءل المصريون : هل يصح أن تأخذ أنت وحكومتك وجنرالات جيشك المليارات ، وتعيشون في “كامبات” معزولة عن الوطن تتمتعون بخيراته وأمواله وتملكون السلطة والقوة والنفوذ ، بينما الشعب غارق في فقره وقهره ومشاكله التي لاتنتهي ومعها أمطار السماء.

 

 

*فيس بوك يعقد مقارنة بين إغراق الحدود مع غزة وغرق محافظات مصر

كانت ابرز تعليقات نشطاء فيس بوك على غرق مصر هي تلك المقارنة التي عقدوها بين غرق الأنفاق بين غزة ومصر حينما ضخ قوات الجيش المصري مياه البحر المتوسط داخلها ، وبين المياه التي اغرقت محافظات مصر كلها ، حيث قامت قوات الجيش المصري، بضخ المياه في القناة، التي أنشئت على طول الحدود بين سيناء وقطاع غزّة، وتحديداً في المنطقة العازلة التي أقامها الجيش بعد تهجير الأهالي وهدم المنازل ، وقد لجأ الجيش، إلى حفر قناة مائية على حدود سيناء مع قطاع غزّة، بطول يمتد إلى 13 كيلومتراً، وعمق يراوح بين 6 و8 أمتار، من أجل إغراق الأنفاق بالمياه وسعيا لتدميرها.

وهي القناة التي بدأ العمل فيها بشكل سري وغير معلن، حيث تتواجد بالمنطقة التي يحظر الجيش التواجد فيها ويمنع الإعلاميين من دخولها، ويحيطها بالأسلاك الشائكة ، كما ويفرض قيودا كبيرة على نقل أو نشر أخبار من سيناء.

وقد بدأ الجيش المصري في وقت مبكر من فجر يوم الجمعة 18 سبتمبر بضخ مياه البحر عبر القناة بكميات كبيرة، باستخدام أنابيب عملاقة يصل قطرها إلى (60 سم) كما صرح بذلك “إبراهيم المنيعي” رئيس إتحاد قبائل سيناء ، من أجل تفكك التربة الرملية، لتصل المياه إلى داخل الأنفاق وتدمرها.

وهو الأمر الذي اشادت به صحف إسرائيلية واعتبرته خطوة لم يتجرأ “نتنياهو” رئيس الوزراء الإسرائيلي على فعلها مع الحدود بين المستوطنات الصهيونية وقطاع غزة ، ففعله السيسي ، ليقض بذلك على الرئة الوحيدة التي يتنفس من خلالها  أهالي القطاع بعد حصار دام منذ العام 2006 وإلى الآن ، وقد اعتبر الناشطون المصريون على مواقع التواصل الإجتماعي أن غرق محافظات مصر بالامطار للمرة الثانية على التوالي هو عقاب إلهي على ما فعله السيسي بأهل قطاع غزة والذين يزيد عددهم عن المليون ونصف مليون إنسان ، ويعيشون مأساة كبرى فرضتها عليهم دولة الإحتلال الإسرائيلي ويعاونهم فيها حليفهم الاول وبطل اليهود القومي كما تقول الصحف العبرية “عبد الفتاح السيسي”.

 

 

*قصف عنيف على مناطق جنوب الشيخ زويد في سيناء

 

 

*توقف حركة الترام بـ الإسكندرية بشكل كامل نتيجة تراكم مياه الأمطار على طول شريط السكة الحديد

 

 

*ارتفاع عدد قتلى انفجار نادي الشرطة بالعريش الى 6 بينهم مدنيين واصابة 15

 

 

*مصادر قبلية: مقتل 5 على الأقل غرب العريش بعد اقتحام سيارة مفخخة لنادي الشرطة             

 

 

*بريطانيا تستضيف السيسي رغم رفض معارضتها وتعلق رحلاتها إلى “شرم الشيخ

رسالتان متضاربتان صدرتا عن الحكومة البريطانية، الأربعاء 4 نوفمبر/تشرين الثاني 2015، حيال مصر، ففيما تصدت حكومة ديفيد كاميرون لسيل من الانتقادات واستضافت عبدالفتاح السيسي مقدمة دعماً سياسياً هائلاً له، فإن وزارة النقل في حكومته وجهت للحكومة المصرية ضربة اقتصادية مؤثرة بقرارها تعليق رحلاتها إلى مطار شرم الشيخ، لتشككها في أسباب سقوط الطائرة الروسية غير مستبعدة لسيناريو “القنبلة”.

وزير النقل في حكومة كاميرون باتريك ماكلوغلين قال: “ليس بإمكاننا بعد أن نقول بشكل حاسم لماذا تحطمت الطائرة الروسية. ولكن على ضوء المعلومات الجديدة لدينا مخاوف من أن يكون سقوط الطائرة سببه عبوة ناسفة. بالتالي فقد قررنا في إجراء احترازي تعليق الرحلات بين شرم الشيخ وبريطانيا”.

وأضاف كما قررت الحكومة تأخير الطائرات التي من المتوقع أن تقلع من شرم الشيخ، الأربعاء، للسماح لفريق خبراء الطيران البريطانيين المتوجهين إلى شرم الشيخ بأن يجروا تقييماتهم بشأن التدابير الأمنية المطبقة في المطار”.

انتقادات للزيارة

وجاء هذا القرار في وقت حل فيه السيسي ضيفاً على بريطانيا في زيارة تستمر 3 أيام وتثير عواصف من الغضب في بريطانيا مع اتهامات لحكومة كاميرون بدعم النظام المصري سياسيا الذي تتهمة بعض المنظمات الحقوقية الدولية بمقع المعارضة.

وبجانب انتقادات المنظمات الحقوقية للزيارة قال زعيم الحزب المعارض الرئيسي في بريطانيا جيرمي كوربن إن الزيارة تظهر “ازدراء حقوق الإنسان والحقوق الديمقراطية”، وطالب نشطاء كاميرون بالضغط على السيسي بشأن حقوق الإنسان.

وقالت متحدثة باسم كاميرون: “ما من قضية ستستبعد من النقاش” حين يلتقي السيسي مع كاميرون. لكن جيريمي كوربين قال إن مجرد الترحيب بالسيسي “يثير السخرية من ادعاءات الحكومة أنها تنشر السلام والعدل في المنطقة.”

ومن المقرر تنظيم احتجاج ضد زيارة السيسي في وقت لاحق اليوم أمام مقر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون. ووقع أكثر من 50 عضوا في البرلمان البريطاني التماسا لإلغاء الزيارة.

ومنذ أكثر من عامين تعرض الإسلاميون في مصر لأقسى حملة شهدتها البلاد في تاريخها الحديث تلت انقلاب الجيش على الرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان في منتصف 2013م.

 

 

*إعلان حالة الطوارئ بالإسكندرية 

رفعت محافظة الإسكندرية درجة الطوارئ فجر اليوم، بسبب هطول الأمطار الغزيرة التى استمرت منذ مساء أمس وحتى صباح اليوم، وقد شكلت المحافظة غرفة عمليات لمتابعة الأزمة أولا بأول، وتلقى البلاغات من تداعيات أزمة تراكم مياه الأمطار بالشوارع.

من جانبه أكد اللواء محمود نافع، رئيس شركة الصرف الصحى بالإسكندرية فى تصريحات خاصة صحفية، أن الشركة قد قامت بالدفع بـ 14 سيارة لشفط مياه الأمطار، بعد تعرض الإسكندرية لهطول الأمطار الغزيرة.

كما أكد على أن الشركة قد قامت بدفع السيارات إلى البؤر التى تمثل أماكن لتجمع المياه، مشيرا إلى أن كافة قطاعات الشركة فى حالة تأهب كامل، وأن كافة القيادات تتابع الموقف أولا بأول من مواقع ميدانية بالشارع.

يذكر أن الإسكندرية قد شهدت موجة من الطقس السيئ السبت الماضى تسببت فى كارثة غرق الإسكندرية، والتى أدت إلى وفاة 5 أشخاص فى حوادث متفرقة.

 

 

*انتصار السيسي “سيدة أولى” بصناعة مخابراتية 

تحقق انتصار السيسي، زوجة قائد الانقلاب العسكري المصري عبد الفتاح السيسي، صعودا متدرجا وناعما سياسيا وإعلاميا لقرينة رئيس في الفترة الأخيرة، من خلال كثافة زيارتها الخارجية، والأنشطة العامة، التي تسارعت وتيرة مشاركتها فيها بلمسة مخابراتية واضحة.

واتضحت اللمسة المخابراتية من خلال احتلالها صدارة غلاف مجلة “البوابة”، ذات العلاقة الوثيقة بأجهزة المخابرات المصرية، ويرأس مجلس إدارتها الإعلامي “الأمنجي”، صاحب التسريبات الشهيرة، عبدالرحيم علي.

وقد حرص السيسي على اصطحاب زوجته خلال الزيارة التي قام بها إلى العاصمة البحرينية “المنامة”، الخميس قبل الماضي، في زيارة لم تعلن عنها أي وسيلة إعلام مصرية، بينما أعلنت عنها مملكة البحرين.

وكان في استقبال قرينة السيسي لدى وصولها إلى البحرين قرينة ملك البحرين، الأميرة سبيكة آل خليفة، في استقبال رسمي بمطار المنامة، وفيما اهتمت وسائل الإعلام البحرينية بالزيارة، اعتبرت “البوابة” أن البحرين كانت الوجهة الخارجية الرسمية الأولى لـ”انتصار السيسي”.

مشاركة في قمة المغرب

وروجت وسائل إعلامية موالية للسيسي كون ظهور “انتصار السيسي” في البحرين، بداية حضور فاعل للسيدة الأولى المصرية، وفق تعبيرها، خاصة مع اقتراب موعد اجتماع منظمة المرأة العربية على مستوى الرئاسة، الذي تمثله السيدات الأول لدى الدول العربية، بالعاصمة المغربية في مارس المقبل، وذلك على هامش أعمال قمة الرباط المقبلة.

وفي إطار هذا الصعود، خصصت مجلة “البوابة” المصرية، عددها هذا الأسبوع، للحديث عن “انتصار السيسي الرحلة الأولى للسيدة الأولى” كما أطلقت عليها، فيما تحدثت صحيفة “فيتو”، المعروفة بعلاقتها بالأجهز الأمنية، أيضا عن “ظهور السيدة الأولى”، و”قصة ظهور حرم الرئيس”.

ونقلت مجلة “البوابة” عن “مقربين من مؤسسة الرئاسة” تأكيدهم أن الفترة المقبلة سوف تشهد نشاطا بروتوكوليا لـ”السيدة الأولى”، من حيث مشاركتها في عدد من الزيارات الخارجية برفقة الرئيس (رئيس الانقلاب)، وظهورها بشكل أوضح في المناسبات المختلفة على المستوى الداخلى.

وقالت الصحفية شيماء جلال إن الظهور الرسمي للسيدة الأولى، انتصار السيسي، كان مسألة محسوبة بدقة، فمن البداية كان القرار بعدم تصدرها المشهد السياسي أو الاجتماعي بصورة قد تستفز الشارع المصري.

وأضافت أنه يبدو أن ظهورها مخطط بشكل منضبط، وبمناسبات لا يمكن انتقادها أو التعليق عليها، فتم اختيار احتفالات رسمية بحضور عدد من الشخصيات العامة باحتفالات قومية، كاحتفال قناة السويس، وذكرى انتصار أكتوبر.

ورأت شيماء جلال أن التحكم في المناسبات التي ظهرت فيها انتصار السيسي حتى الآن، والحرص على كونه ظهورا هادئا، نجح في ترسيخ صورة إيجابية عن السيدة الأولى، على حد قولها، مضيفى أن حالة التخطيط لكل ما يخصها، ممتدة إلى الصور الفوتوغرافية التي تختارها لها إدارة الإعلام بمؤسسة الرئاسة.

صور موجهة 

وتتضمن هذه الصور صورة بثتها وكالة أنباء الشرق الأوسط مصاحبة لخبر زيارتها لضحية التحرش بميدان التحرير، علاوة على عدد من الصور أثناء مشاركتها في احتفالات أكتوبر، وأخيرا الصور التي بثتها وكالة الأنباء البحرينية أثناء استقبالها الرسمي، وهو أمر مقصود بشكل كبير، بحسب تعليمات داخل مؤسسة الرئاسة، وفق شيماء جلال.

ويروي الإعلامي المقرب من المخابرات المصرية، رئيس تحرير مجلة “البوابة”، محمد الباز، أنه في كل المناسبات التي ظهرت فيها انتصار السيسي، لم يكن هناك حرص من الجهاز المسؤول عن الإعلام في الرئاسة، على أن يرسل بصورها إلى الصحف، بل كان هناك حرص على عدم إرسال هذه الصور.

واستدرك قائلا: “لكن ما جرى بعد حفل الذكرى الـ42 لنصر أكتوبر كان مختلفا، إذ أرسلت الرئاسة مجموعة من الصور، تتضمن السيدة انتصار، وهي تتوسط مجموعة من السيدات من بينهن جيهان السادات، وزوجة وزير الدفاع، وزوجة رئيس الوزراء”.

وأضاف الباز، وهو من الأذرع الإعلامية للسيسي: “يحرص السيسي على ألا يتم إقحام أحد من أسرته في الحياة العامة، لكن هذا لا ينطبق على السيدة زوجته، التي هي بالفعل سيدة مصر الأولى، مشيرا إلى أن شق الصمت بزيارة خارجية لم يتم التركيز عليها بما يكفي، ألا وهي زيارة انتصار السيسي للبحرين أخيرا، يمكن أن يكون بداية لتأسيس أداء جديد يرتبط بالسيدة الأولى، وفق وصفه.

وأضاف: “على أي حال… نحن أمام خطوة متقدمة خطتها زوجة الرئيس، وأعتقد أن خطوات كثيرة قادمة ستخطوها، وما علينا إلا أن ننتظر الأيام القادمة، وأعتقد أننا هذه المرة لن ننتظر طويلا”، على حد قوله!

ظهور ممنهج لربة المنزل

ويذكر أن أحمد السيسي، الشقيق الأكبر للسيسي، قال في حديث عابر إلى مجلة “نيوزويك” الأمريكية، عن زوجة أخيه، انتصار، إنها ربة منزل مثل شقيقاته الخمس، وإن نساء هذه الأسرة لا يعملن، ويفضلن تربية الأبناء.

وظهرت قرينة السيسي أكثر من ست مرات في مناسبات عامة، خلال الفترة القصيرة الأخيرة، وكلها كانت زيارات مرتبة مخابراتيا ورسميا، وليست بروتوكولية، ولا عفوية.

فقد كان الظهور الأول لها في حفل تكريم قدامى أفراد القوات المسلحة مع زوجها، والثاني كان خلال أداء اليمين الدستورية لزوجها بالمحكمة الدستورية.

وزارت ضحية واقعة التحرش الجنسي في ميدان التحرير، وزارت التفريعة الجديدة لقناة السويس أيضا رفقة عدد من زوجات الوزراء، والشخصيات العامة.

وكان الظهور السادس لها خلال حفل افتتاح التفريعة 6 أغسطس الماضي، حيث ظهرت بجوار جيهان السادات، زوجة الزعيم الراحل أنور السادات.

وكان الظهور الأخير لها بمناسبة داخلية هو في الاحتفال الذي نظمه الجيش المصري بستاد الدفاع الجوي، في مناسبة مرور 42 عاما على ذكرى انتصار أكتوبر، إذ جلست في الصف الأول بجوار جيهان السادات، وزوجات وزير الدفاع، الفريق أول صدقي صبحي، ورئيس الأركان الفريق محمود حجازي، ، ورئيس الوزراء، المهندس شريف إسماعيل، وابنة أنور السادات.

زيارة البحرين علامة فارقة

وكانت صحيفة “المقال”، وجهت انتقادات لاذعة إلى السيسي بسبب تكتم مؤسسة الرئاسة على أنباء اصطحابه زوجته معه إلى البحرين.

وقالت الصحيفة إن الرئاسة المصرية لم تقدم أي معلومة، ولا أي تصريح عن، هذه الزيارة لأسباب غير مفهومة.

وتساءل كاتب المقال هشام المياني: “هل يتحرج السيسي من أن يقال إن قرينته قامت بزيارة رسمية للبحرين؟ وإن  كان متحرجا فلماذا قبل به من الأساس؟”.

وتابع: “لو كان (السيسي) يخشي أن يقال عنه إن زوجته على طريق قرينة الرئيس الأسبق (المخلوع) مبارك، والتدخل في شؤون الحكم، فنقول له إن الشفافية والإعلان الصريح عن تفاصيل أي تحرك لزوجته فيما يخص الدولة، هو حجز الأساس في القضاء على أي تأويلات أو تخمينات، وللتدليل على أنه لا يوجد شيء غامض أو ملتو، ولا عودة لعصر السيدة الأولى”.

ومن جهتهم رأى مراقبون أن ما يتم ما هو إلا “صناعة مخابراتية للسيدة الأولى”، ليس أكثر

 

 

*أول مطلب للسيسي في لندن.. احتلال بريطانيا للأراضي الليبية

قالت صحيفة “التليجراف البريطانية”، إن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي سيطلب من “ديفيد كاميرون”، رئيس الوزراء البريطاني، تدخل المملكة المتحدة في ليبيا لمنع تحولها إلى سوريا أخرى.
وذكرت الصحيفة، أن السيسي أكد خلال حواره للصحيفة اليوم الأربعاء، أن ليبيا تحولت إلى مصدر خطر للجميع، واقترح السيسي أن تساعد بريطانيا وأعضاء الناتو الآخرون ليبيا في ما يتعلق بالاقتصاد، ووقف تدفق الأموال والأسلحة إلى المتطرفين.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه التصريحات تأتي بعد أن عبر “جرمي كوربن” زعيم المعارضة البريطانية، عن غضب حكومة الظل التي يرأسها إزاء الضربات الجوية التي تشنها بريطانيا في العراق، وطالب بإعادة النظر في هذه الضربات.

وصف السيسي -خلال حواره للصحيفة- مهمة حلف “الناتو” في الإطاحة بمعمر القذافي بأنها غير مكتملة، مطالبًا جميع الدول التي ساعدت في الإطاحة بالقذافي بالمساعدة.

وانتقد السيسي الرد العسكري الغربي الذي وصفه بالمحدود ضد تنظيم الدولة في العراق وسوريا، محذرًا بالقول: “خريطة التطرف وعدم الاستقرار في توسع ولا تنحصر.. إننا بحاجة إلى إعادة تقييم أولوياتنا”.

 

 

*%80 عجز في زيت التموين بالمحافظات بسبب أزمة الدولار

تفاقمت أزمة زيت التموين خلال الفترة الحالة، بمختلف المحافظات، جراء فشل حكومة الانقلاب في حل أزمة الدولار.

وقال ماجد نادي -المتحدث باسم بقالي التموين، في تصريحات صحفية-: إن عجز الزيت داخل المقررات التموينية وصل إلى 80% من الحصة الأساسية، مشيرا إلى أن الوزارة وشركات الجملة لم تقم بتوريد الزيت ضمن المقرارت إلا بكميات قليلة، وهذا للشهر الثاني على التوالي.

وأضاف أن هناك حالة غضب من جانب المواطنين في أثناء صرف السلع التموينية خاصة بعد علمهم بنقص الزيت، لافتا إلى أن التاجر يضطر إلي إعطاء المواطن زجاجة واحدة لكل بطاقة عليها 4 أفراد، مشيرا إلى وجود 260 مليون جنيه مستحقات مالية خاصة بفارق نقاط الخبز لم يحصلوا عليها منذ شهر سبتمبر الماضي؛ الأمر الذي سيؤدي إلى إغلاق كافة محلات البقالة نتيجة العجز عن تدبير المبالغ المالية لشراء مقررات الشهر الجديد الخاصة بفارق نقاط الخبز.

يأتي هذا في الوقت الذي زعم فيه وزير التموين في حكومة الانقلاب خالد حنفي، عدم وجود أزمة في زيت التموين.

 

 

*الانقلاب يفشل في وقف “نزيف الجنيه” والدولار يصل إلى 8.55 جنيهات

واصل الجنيه المصري هبوطه مقابل الدولار الامريكي، مسجلاً في السوق السوداء 8.55 جنيهات، متحديًا إجراءات حكومة الانقلاب في هذا الشأن.

يأتي هذا الارتفاع في سعر الدولار في ظل زيادة معدل الإقبال من جانب المستوردين الذي يعجزون عن فتح اعتمادات مالية في البنوك المصرية،  فضلا عن عودة المضاربات مرة ثانية ما أدى لانتعاش السوق السوداء.

وقالت بسنت فهمي الخبيرة المصرفية،في تصريحات صحفية، إن تذبذب أسعار الورقة الخضراء بالسوق السوداء، يرجع إلى تخوف بعض المضاربين وهو ما يجعل الأسعار في حالة صعود وهبوط باستمرار، متوقعة ارتفاع أسعار الدولار بالسوق السوداء استغلالا لانخفاض الاحتياطي النقد الأجنبي في مصر.

 

 

*الدكتور محمود شعبان يروى قصصًا مبكية في سجون السيسي

روى الداعية الإسلامي الدكتور محمود شعبان -أستاذ البلاغة بجامعة الأزهر، وأحد المعتقلين فى سجن العقرب- قصصًا مبكية عن أحوال المعتقلين فى السجن شديد الحراسة.

وقال شعبان فى رسالته المسربة من محبسه: إنه سبق أن كتب إلى بقايا ضمير ولم تؤثر فى أحد، مشيرًا إلى أن رسالته هذه المرة إلى “بقايا إنسان”.

وجاء نص الرسالة كالآتي:

“لقد أرسلت رسالة من قبل إلى بقايا ضمير، ولم تؤثر فى أحد ولم يتحرك لها أحد فتأكد موت ضمائر كثيرين، لذا فإنني أكتب اليوم إلى بقايا إنسان.. أكتب إلى ما تبقى من إنسان شوهوه خُلقا وخَلقا وثقافة، فافتقد التمييز بين الصواب والخطأ فضلاً عن التمييز بين الحلال والحرام، أكتب إلى مثقفي الأمة وعقلائها ونخبتها.. أكتب إلى من سماهم الله فى كتابه الملأ، أكتب إليهم لا أنتظر منهم شيئًا وإنما ليعلموا من هم وما حقيقتهم.. أكتب لتظهر الصورة للكل بلا كذب ولا تزييف ولا تدليس”.

أكتب موقفًا لهم أمام مرآة الحقيقة ليهلك من هلك عن بينة ويحيا من حييا عن بينة.. أكتب عن آلاف من المساجين جلهم من الشباب الرافضة للظلم والعودة لبلاد الفساد والإفساد، فلم يصبح الفساد بلدًا بل صار بلادًا، فلكل فاسد من الفاسدين بلد يديرها بمعرفته لمصلحته هو وأعوانه وزبانيته، أكتب عن آلاف المظلومين المغيبين فى السجون لا لشيء إلا لأن الأمن الظالم زج بهم بحثًا عن مجرم ادعوه، وادعو عدم القدرة على الوصول إليه، وخذ لذلك مثلاً مجموعة من الشرقية فى قرى متطرفة فى مكانها حيث تجاور مجرى القناة من طريق الإسماعيلية الصحراوي.

لقد حدث اعتداء على سفينة من هذه المنطقة، فإذا الأمن يهجم على كل القرى ويأخذ كل ملتحٍ وكل من منتقبة وكل مصل، بل وصل الأمر لصلاة الجمعة، السيارة المصفحة تنتظر الناس فى الخروج من الصلاة وتأخذهم للسؤال ثم العودة ولا عودة، وبعدها يرحلون على سجن العازولى.. فيرون الموت عيانًا بيانًا من تعليق وضرب وتكسير عظام ومفاصل وكهربة فى الأعضاء التناسلية، كل هذا وهم يسألون عن غيرهم ممن لا يعرفون، حتى إن أحدهم من شدة التعذيب قال “أعرف يا باشا” فقال انزلوه، فلما نزل قال لا أعرف شيئا ولكنى قلت هذا من شدة التعذيب لأريحك.. ولأنني رأيت الموت فقلت أتحول عن هذا الاتجاه من الموت، فرفعوه ثانية وعذبوه ثالثة وقال بأعلى صوت سأقول كل شيء أنزلوني، فلما أنزلوه، قال “يا باشا أكتب ما تريد وأنا أوقع عليه”.

هذا غيض من فيض.. فإن أناسًا كثيرين فى العازولي شهورا طوالاً لا يعرف عنهم أحد شيئًا، منهم من مات من وطأة التعذيب.. ومنهم المفقود.. ومنهم من رحل على العقرب.. ومنهم من ظل فى أمن الدولة فترة أخرى.. المهم هذه الشهور ليست محسوبة من فترة حبسه؛ لأنه يحسب له من أول عرض على النيابة.

وعلى قضية قرى الشرقية.. قس، فالأمثلة كثيرة من هذا الباب الذي جعل الشباب يكفرون بالديمقراطية ورجالها، بل يكفرون بالوطن والثقافة والمثقفين، ويعلم أنها حرب وجود، فهم فصيل لا يراد له أن يكون موجودًا، فكأنهم يحاربونه على رد فعل فى 25 يناير لما أسقط عرش الظالم الأكبر.

تأكد الشباب من ذلك لما رأى الوجوه القديمة تعود بممثليها ونوابها، يكره كل شيء وعزف عن كل شيء، انتخابات وغيرها؛ لأنه رأى حربًا على دين الله.. حربًا على الحق.. حربًا على الخير.. حربًا لمصلحة الفساد والمفسدين فقط، حربًا تأكل الأخضر واليابس وتزيد الكراهية التي أنبتت أشجارًا من البغض تستحيل معها الحياة، فكتب على جيل الموت غيظًا وكمدًا قبل أن يرى الحياة.

الشباب يا سادة إما سجين أو شهيد أو جريح أو مكلوم على قريب أو صديق، لقد تأكد الشباب أنهم ليس لهم إلا الله فتعلقوا به وكفروا بمن سواه.

الموت والتأديب لمن رفض الموت صامتًا.. لقد حدثتك من قبل عما حدثوني عنه إخواني المساجين مما رأوه من من معاناة، وأنا الآن أحدثك عن نفسى وفيم رأته عيني، أحدثك عن التأديب لمن رفض الموت صامتا.. قد تكون فى العقد الخامس من عمرك وقد تكون من أهل القرآن حفظا وتحفيظا وتعليما، وقد تكون أستاذًا فى الجامعة تعلم وتربى الجيل القادم، لكن ترى إدارة السجن أن أدبك ناقص فتقومك بتأديبك، وذلك لما مرض أحد الأخوة بعد العشاء، فظللن ننادى على الشاويش، مريض يا شاويش.. واحد يموت يا شاويش، حالة تسمم يا شاويش، وذلك قد كان فى الزنزانة. ثلاث حالات تسمم فى زنزانة، فيها اثنا عشر رجلا، وتتسع لثلاثة فقط، ونحن لا ننادى على الشاويش إلا بعد محاولات شتى فى علاج المريض، فإن يأسنا وأشرف المريض على الموت نادينا، لأننا نتوقع الإهمال، فلما اشتدت الحالة نادينا وبدأنا طرق الأبواب والأخوة ينادون معنا، وبعد ساعة ونصف رد الشاويش وأمامنا المريض فى حالة ترجيع وإسهال، وكلما دخل الحمام عاد منه أسوأ.. علما بأنه مريض سكر وضغط، حتى أشرف الرجل على الهلاك.

وبعد أتى الشاويش ومعه الضابط وممرض ومخبر فقلت له سنموت هنا وأنتم نائمون هل تريدون موتنا؟ بعد ساعة ونصف تأتون لنا تريدون أن نموت ثم تأتون لاستلام الجثة فقط.

وتذكرت ما حدث لى لما أصبت بالجلطة فى النيابة.. فأمرت النيابة بحبسى لا بتحويلى إلى قصر العينى، فإذا بالعقيد “محمد غانم” يقول “هذا كلب هذا إرهابى على العقرب بسرعة مستشفى أيه!”.

ونحن فى طريقنا للعقرب الضابط “طه ونس” يقول لسائق “ارميه فى وسط الطريق وأنت على سرعة 180 وقل إنه أراد الهرب”، تذكرت هذا كله.

وتذكرت الشيخ عزت السلامونى -رحمه الله- لما مرض وتركوه حتى مات، وتذكرت الدكتور عصام دربالة لما عُرض على القاضى وهو مريض جدا فقال “انت زى الفل، وبعد ساعات لقى حتفه من جراء الإهمال، وتذكرت ما تعودنا عليه من أن نسمع دكتور يا شاويش ثم نسمع فى اليوم التالى “البقاء لله”، مات بالأمس فلان. لدرجة أنه مات ثمانية وثلاثون سجينا فى شهر يوليو الماضي.

تعصبت لما ذكرت ذلك كله.. وقلت لن نموت صامتين، وغضب الضابط لأننا أيقظناه من نومه وكان المطلوب منا أن نموت صامتين دون إزعاج القائمين على السجون. قال لى لا تعلى صوتك، والحق أن صوتى مملوءا بالعصبية مما أرى، فقلت المظلوم صوته عال، لنطقه حقه والظالم أخرسه باطله، قال لى اسكت وإلا وضعتك فى التأديب، فقلت افعل ما بدالك لا نخاف إلا الله، وفى اليوم التالى أخذونى للمأمور ولرئيس المباحث وسألونى عما حدث، فقلت ما حدث بالضبط، وكان الرجل لا يزال مريضا لليوم الثانى على التوالى بعدما أعطوه إسعافات أولية ثم تركوه، وذكرت ذلك للمأمور الذى أشعر فيه بشيء من الاحترام، ثم بهم يرحلون بى إلى الطبيب.. فيسألنى هل أنت مريض؟ فقلت لست مريضا، إنما المريض فى الزنزانة فى الدور الثاني. فإذا بهم يكتفون لأنهم يعلمون أن التأديب يدخله المريض فيموت ويدخله السليم فيمرض؛ فقلت لهم لست مريضا ورحلت للتأديب، وقلت للضابط لن أسكت وسأشكو الدنيا بأسرها، ثم دخلت الزنزانة التأديبية 150 سم فى 250 سم، بلا ضوء ولا حمام، مليئة بالنجاسات والحشرات يمين الباب ويساره وفيها جردل التبول، والعجيب أن الحشرات التى كانت تملأ الزنزانة تقيم اعتبارا للقاء الله فإذا دخلت فى الصلاة هاجمت كل شيء إلا الفراش أدبا مع الله الذى وقفت بين يديه.

وفى خلوتى فى الزنزانة تذكرت قولى للضابط: لن أسكت وسأشكو، وظللت أضحك وأقول: ماذا دهاك يا ابن شعبان، لمن تشكو!؟ الولد لأبيه أم تشكو الظالم لمن يدير دولة الظلم وقولت ساعتها لن أشكو إلا الله، ومضى نهار ومضى ليل ونهار ولا حمام إلا بعد ثمان وأربعين ساعة، والطعام رغيف خبز وقطعة جبن كل 24 ساعة، وأنت لا تستطيع أن تأكل لأنه لا حمام وكنت صائما الأيام القمرية وبلا سحور لأننى كنت أعانى من المغص والإسهال قبلها بيوم، وظللت يومين بلا طعام وبعد ثمان وأربعين ساعة خرجت من العنبر بعد أن أدبونى لأننى رفضت الموت صامتا.

المهم أنهم كتبوا فى تذكرتى أننى هيجت العنبر واعتديت على الشرطة بألفاظ لا تليق ثم أشاعوا أننى فعلت مثل ذلك مع المأمور ورئيس المباحث وأمن الدولة وكل ذلك لم يحدث، وإلى الله المشتكى. أعلم أننى لا أشكو لك وأعلم أنه بيديك شيء وتخاف من كل شيء، وأضعكم على الحقيقة وأنزع عنكم ورقة التوت التى تغطون بها ثوراتكم الشرعية والوطنية والإنسانية أفقكم أمام مرآة الحقيقة بلا تجمل ولا كذب ولا غش.

تلك قصة عارضة لأستاذ فى الجامعة أهديها للأديب الألمعى صاحب “الهوامش الحرة فى جريدة الأهرام”، الذى كتب فى عموده عن “حملة الماجستير” الذين كافحوا من أجل الحصول على هذه الدرجة العلمية العالية ولم يجدوا تقديرا من الدولة، أقول له إن أساتذة ومخترعين وعلماء يملأون السجون ومعاملتهم فى السجون كما سبق فى هذه الرسالة.

وأقول له ألا تسمع فى الدكتور بهجت الأناضولى كيميائى العرب الأستاذ المتفرد فى تخصصه فى جامعة القاهرة هو الآن فى سجن العقرب يلقى أسوأ معاملة، ومن عجيب أنه حصل على جائزة عالمية وهو فى السجن. فهذا تقدير العالم بأسره له، وهذا تقدير مصر له.. وكل تهمته أنه أقام مستشفى خيريا فيها كل الأجهزة التى توجد فى كبرى مستشفيات الحكومة، وكل هذه الخدمة للفقير المصرى فقط وبلا مقابل، اتهم فقط بالانضمام لجماعة فكان مصيره الحبس.

أما سمعت عن الدكتور سيد أبو سريع، رئيس قسم الكيمياء فى جامعة كاليفورنيا وهو فى سجن العقرب أيضا بتهمة الانضمام لجماعة انضم إليها فى زيارة لمصر بعد أربعين عاما فى أمريكا.

تلك رسالة الأديب الألمعى الذى قرأت له مؤخرا فى الحديث عن القدس “لن أسلم رايتي، حتى انتويت أن أشرحها فى بحث بلاغى بالصورة البيانية فيها، وأقول له أين أنت من القدس الآن، أعلم البشر كل البشر لا ينشئون قدرا إنما يكشفون قدرا ويفعلون ظلما وعذرا ليحملوا أمام الله ثقلا ونحن لا نخرج إلا بأمر العزيز الحميد، الذى إذا أراد سخر العبيد وكلنا له عبيد، ولن نبيع ديننا يوما ما ولن يكسرنا الظالمون يوما وسنظل ثابتين على الحق مثبتين للخلق لا نخشى إلا الله ما دبت فينا حياة وأهلونا استودعناهم الله أما أنتم نذكركم الله.

 

 

*”#إسكندرية_بتغرق”.. انت فين يا بتاع “سيمنز

وقف قائد الانقلاب منتفخ العروق مكفهر الوجه، ليعبر بغضب مفتعل وعصبية تجسد تضخم الأنا داخل ذاته العسكرية، عن استيائه الشديد من عتاب أحد الإعلاميين لتعامله الرخو مع مأساة غرق الإسكندرية أواخر الشهر المنصرم، وتجاهل التعامل بشكل مباشر مع الأزمة بسبب اجتماعه مع رئيس شركة “سيمنز“.

السيسي وقف مفاخرًا بأن تدخل القوات المسلحة حل مشكلة غرق الإسكندرية خلال 48 ساعة فقط، بعدما أطاح بمحافظ “التاتوهاني المسيري المدني الوحيد في دولاب المحافظة، واستعان بأحد اللواءات ليكمل 9 جنرالات تسيطر على عروس البحر المتوسط، في إشارة ضمنية أن العسكر وحدهم القادرين على حل الأزمات وفوق مستوي الحساب إن تسببوا في الكوارث.

ولأن السيسي دخل في وصلة تقريع للشعب بأكمله في صورة الإعلامي المتحزلق: “أحد الإعلاميين انتقدني أثناء تغطية غرق مدينة الإسكندرية بمياه الأمطار، ميصحش كده، هذا أمر لا يليق، إحنا بنتجاوز في كل حاجة.. إيه الشغل ده؟، أنتوا بتعذبوني إن جيت هنا ولا إيه؟ الدولة هتضيع بالطريقة دي، إحنا كده بننشر جهل ومش بننشر وعي حقيقي”، جاء الرد سريعا ومباشرا وبذات الطريقة وفى نفس المكان وبكارثة أكبر وأفضح وأعمق أثرا.

لم ينتظر أحد ظهور السيسي مجددًا للحديث عن الإسكندرية التي غرقت حتى أذنيها في مياه الأمطار فخرجت بأكملها من الخدمة، بشلل مروري تام امتد إلى كافة مناحي الحياة، بعدما غمرت المياه اليابسة ولم يعد هناك حدا فاصلا بين البحر والبر، فقرروا أن يجسدوا المأساة بكافة تفاصيلها على مواقع التواصل الاجتماعي ليفضحوا عجز العسكر وفشل دولة الانقلاب.

#الإسكندرية_بتغرق» هاشتاج تجاوز حدود الكلمات بعدما وجد النشطاء الصورة تُغني ألف كلمة وتأثيرها يتجاوز حدود الجمل التى قد تثير غضب الذات السيساوية، فنشر الناشط والصحفي محمد أبو المجد صورة مأساوية لنفق أبو قير، قائلا: ” فاكرين الصورة دي.. ده المكان اللي كان واقف فيه الظابط أبو كرش من أسبوعين، النهاردة معادش فاضل حتة يقف فيها أبو كرش.. إسكندرية غرقت أكثر من المرة اللي فاتت“.

وسخرت أم عمر من ذات الصورة، وأعرب عن قلقها على الضابط نفسه، قائلة: “يكونش غرق، ولا طفا لحد ما وصل صقلية”، فيما تهكم الكاتب الصحفي محمد حسين: “قعدتوا تتريقوا على الراجل.. أهو فضى الميه اللي في كرشه وغرق المكان“.

وكتب الصحفي أسامة عبدالرحيم من المشهد المرير: “إسكندرية يا أجدع ناس.. الـ# سابها بتغرق، من سيدي بشر لأبو العباس.. الميا دخلت ع المطبخ! ‫#‏إسكندرية_بتغرق”، فيما اعتبر الناشط صابر محمد عبدالشافي غرق عروس البحر المتوسط من انجازات السيسي: “بركات البومة ابن الفقرية اللي هايخلي ايام المسريين كلهم ليل“.

وأعرب إسلام بن السيد عن قلقه من الورطة التي وضعت الأمطار دولة السيسي فيها، قائلا: “هتشيلوا مين المره دى؟ المحافظ واتشال، فاضل مين! ماحدش عارف ينزل شغله ولا الكلية ولا ينزل يجيب أكل”، مضيفا: “المره اللى فاتت غرقنا وعملنا هاشتاج ‫#‏إسكندرية_بتغرق، طب بالمنظر دا هيحصل فينا ايه؟ احنا فى رعب اقسم بالله”.

وعادت منازل الإسكندرية لتتحول إلى مستنقعات تطفو على سطحها أثاثات البيت، بينما غمرت المياه السيارات فتحولت الطرق إلى ممرات مائية، وهو ما استشعرت معه الناشطة لميس لمعي أزمة العسكر وقدمت الحل لقائد الانقلاب: “المرة اللي فاتت أقلت محافظ الإسكندرية ولسه إسكندرية غرقانة، جرب كده ترجعه وتشيله تاني”.

عاد المشهد المأساوي يسيطر على شوارع الإسكندرية، فيما خرست ألسنة الإعلام بعد تهديد السيسي، وبقي التواصل الاجتماعي يفضح فشل قائد الانقلاب الذى يحط رحاله الآن فى لندن بحثا عن انبطاح جديد على عتبات العسكر، وترك التساؤلات تجوب الفضاء الإلكتروني: “إنت فين يا بتاع سيمنز”.

 

 

*من “الصحة إلى “التموين”.. رغيف العيش يهدد 15 مليون مصري بالسرطان

أفادت تقارير صحية رسمية قدمتها جهات حكومية إلى رئيس الوزراء ووزير التموين خالد حنفي، أن تخزين القمح المصرى والمستورد فى 500 شونة تنتج مادة «الأفلاتكسيون» التى تصيب أكثر من 15 مليون مواطن بالسرطان.

ورغم التحذيرات المتكررة من الصحة لـ«التموين» بإعادة النظر فى طريقة إنتاج هذه المادة القاتلة، إلا أن وزير التموين تجاهل تلك التحذيرات، وقرر تخزين 18 مليون طن من القمح بنفس الطريقة ليغتال أكباد 15 مليون مصرى سنوياً.

سموم قاتلة

يقول الدكتور طارق الدسوقى، الباحث فى المركز القومى للبحوث قسم الفطريات، إن السموم الفطرية بشكل عام هى مركبات كيميائية سامة تفرزها أنواع من الفطريات التى تنمو على المنتجات العلفية المختلفة؛ ويعتـبر فطر «الأفلاتكسيون» من أهم وأخطر السموم على الإطلاق، حيث تم تصنيفه من قبل الهيئة الدولية لأبحاث السرطان أنه فى الفئة الأولى عالميا كمسبب للسرطان؛ مؤكدا وجود ارتباط وثيق بين «الأفلاتكسيون» وانتشار أمراض الكبد التى تنتشر بين المصريين.

وأشار الدسوقى إلى أن القمح والذرة والفول السودانى تربة خصبة جدا لنمو «الأفلاتكسيون»، وهو ما ينذر بكارثة صحية؛ مؤكدا أنه يصنع الخبز، سواء البلدى أو الفينو، بمنزله، لمعرفته كم المخاطر المخيفة التى تهدد حياة المصريين، خاصة أنهم لا يمكنهم الاستغناء عن «رغيف العيش»، وهنا تكمن الكارثة، أن المصريين يشترون أمراضهم بأموالهم وينفقون الباقى على العلاج.

ومن جانبه أكد الدكتور فارس اللقوه، أستاذ التخزين بكلية الزراعة، إن القمح يعد غذاءً استراتيجيًا؛ مشددا على ضرورة الاهتمام بالتخزين، خاصة أن مصر تمتلك أكثر من 500 صومعة لحفظ القمح، إلا أنها لا تلتزم بالمعايير الصحية، ما يساعد على انتشار فطر «الأفلاتكسيون» الخطير الذى يستقر بالكبد حتى يسبب السرطان، مؤكدا أن 90% من الفول السودانى فى مصر تقطن فيه مادة «الأفلاتكسيون» السامة؛ ويعود ذلك إلى سوء التخزين، وكذلك الذرة.

قتل ممنهج

ووصف الدكتور نادر نور الدين، الأستاذ بكلية الزراعة جامعة القاهرة ومستشار وزير التموين الأسبق بهيئة السلع التموينية، عملية تخزين القمح والذرة ومختلف محاصيل الحبوب فى العراء، بالجريمة، واعتبرها قتلًا ممنهجًا للشعب المصرى، وعلى الحكومة المصرية أن تتحرك فورا لإقامة صوامع التخزين بالمواصفات المتعارف عليها دوليا، خاصة وأننا أولى دول العالم استيرادا للقمح، ويجب أن نحافظ على تلك الحبوب لمنع تعرضها للرطوبة الجوية وارتفاع درجات الحرارة التى تصيبها بالعديد من أنواع الفطريات التى تفرز سموم “الميكوتوكسين” بمختلف أنواعها.

فهذه السموم ثابتة فور تكونها من فطريات تخزين القمح فى العراء فى رطوبة أكثر من 20% أو درجة حرارة أعلى من 20 درجة مئوية، أو كليهما، وجميعها متوفرة في مصر صيفًا وشتاء، خاصة وأن القمح يتم توريده في شهور الصيف من مايو حتى نهاية يوليو في ذروة ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة، ولا يمكن التخلص من هذه السموم بعد تكوينها أو تكسرها أو تحللها، ولا يجدي معها أي معالجة كيميائية أو حرارية أو ضوئية، وبالتالي تنزل مع الدقيق وتخبز ويتناولها المصريون لتصيبهم بالأمراض الفتاكة؛ حيث لا تتأثر بحرارة الأفران.

وأكد نور الدين على أن هذه المادة تمثل خطرًا داهمًا على أكثر من 10 ملايين تلميذ بمراحل التعليم الأساسي يعتمدون بصفة أساسية على الوجبات المدرسية الخفيفة التي يتم إنتاجها من القمح. علاوة على ما يصيب القمح المخزن بالشون المفتوحة في العراء من مخلفات القوارض شديدة السمية، بالإضافة لمخلفات الطيور والزواحف والسوس والعفن الفطري والعطن.

وأوضح نور الدين أن ترك القمح في شون بنك التنمية ليفسد يعد جريمة تستحق المساءلة، وبالتالي لا بد من وضع سياسة جديدة يتم فيها سحب القمح فور توريده إلى الصوامع التابعة لوزارتي التموين والاستثمار ليتم حفظه في الأماكن المخصصة للتخزين، على أن يتم سحب جميع الأقماح المصرية من شون بنك التنمية والائتمان الزراعي قبل نهاية شهر أكتوبر من كل عام وقبل بدء موسم الأمطار في شهر نوفمبر، كما يجب البدء في تحويل الشون المفتوحة إلى صوامع أسمنتية ومعدنية، كما يجب أن يكون لكل مطحن صومعته الخاصة للحفاظ على القمح صحيا حتى طحنه.

المال السايب

وفى مفاجأة من العيار الثقيل كشف تقرير صادر عن الجهاز المركزي للمحاسبات أن وزارة التموين ارتكبت العديد من المخالفات التي كبَّدت الخزانة العامة للدولة المليارات لصالح التجار والشركات الخاصة.

وأكد التقرير أن “التموين” تواطأت مع إحدى الشركات الخاصة لتوريد بعض السلع التموينية وتجاهلت البضائع المكدسة في مخازن الشركة القابضة للمواد الغذائية، ما تسبب في تكبد الخزانة العامة للدولة أكثر من 2.5 مليار جنيه بالمخالفة للقانون، مشيراً إلى أن هناك مخالفات جسيمة في فروق الحسابات، علاوة على عدم مطابقتها للمواصفات.

وفجر التقرير مفاجأة مدوية كشفت حجم الفساد المتغلغل داخل وزارة التموين؛ حيث أكد أن الوزارة تواطأت مع أحد رجال الأعمال المستوردين للقمح من الخارج، وسمحت له بإدخال شحنة كبيرة رغم صدور قرار وزاري بوقف استيراد القمح، حيث تم إدخاله على أنه قمح محلى وليس مستوردًا ليحصل رجل الأعمال على مكاسب بلغت نحو مليار جنيه من الدعم المقدم للمزارعين.

 

* من الأرشيف “أكتوبر 2012” ..جهود حسن البرنس في مواجهة أزمات الإسكندرية

في ظل الأزمات المتتالية التي تعيشها محافظة الإسكندرية، ومع تعاقب المحافظين عليها منذ الانقلاب العسكري، لم يتمكن أحد من نسيان مجهودات الدكتور حسن البرنس، نائب محافظ الإسكندرية، إبان حكم الرئيس مرسي، والمعتقل حاليا في سجون الانقلاب على ذمة قضايا ملفقة.

بحث فريق نافذة مصر في أرشيف الموقع، عن مانشر حول مجهودات البرنس حين كام مسؤولا بمحافظة الاسكندرية، واختار لكم التقرير التالي، وللمفارقة فقد نشر التقرير عن مجهودات البرنس في نفس الوقت الحالي من عام 2012:

في أول أيام عيد الأضحى، قام الدكتور حسن البرنس – نائب محافظ الأسكندرية وعضو مجلس الشعب السابق والقيادي بحزب الحرية والعدالة – بـ 10 جولات ميدانية وزيارات مفاجئة لمواقع وهيئات ومرافق بمحافظة الأسكندرية.

فعلى مدار 10 ساعات متواصلة زار البرنس عدة مناطق منها العجمي حيث تفقد شارعي البيطاش والهانوفيل و المنطقة المحيطة بـ “صيدلية فضة” ومدخل طريق العامرية الذي يوجد به العديد من إشغالات الطرق والتكدس المروري وكذلك طريق أم زغيو بالكيلو 21 وتابع تهالك الطريق بسبب عدم وجود شبكات صرف صحي للأهالي وأكد البرنس علي ضرورة عمل شبكات صرف صحي وإعادة رصف الطريق .

ومن غرب الأسكندرية انتقل نائب المحافظ الى شرق المدينة حيث زار حي السيوف حيث تفقد مركز الشباب بالحي ومجمع المدارس وشوارع أبو سليمان والترعة المردومة وشارع 20، وكان البرنس قد جلس على أحد مقاهي الحي واستمع إلى شكاوى المواطنين والتي كان منها مشكلة الصرف الصحي والذي يسبب أزمة كبيرة للمنطقة عند هطول الأمطار فتوجه على إثر هذه الشكوى إلى مقر شبكة الصرف الصحي وتابع مجريات العمل ووعد العاملين بالشركة بزيارة صباحية لمقابلة المسئولين عن الشبكة.

ولم ينس البرنس تفقد الأمن في تلك الزيارة فقام بزيارة قسم شرطة الرمل للوقوف على الحالة الأمنية .

مصر تُدار وفقًا لشهوات السلطة.. الخميس 3 سبتمبر. . طريق جديد بديلاً لقناة السويس بين أوروبا وآسيا

طريق جديد بديلا لقناة السويس بين أوروبا وآسيا

طريق جديد بديلا لقناة السويس بين أوروبا وآسيا

مصر تُدار وفقًا لشهوات السلطة.. الخميس 3 سبتمبر. . طريق جديد بديلاً لقناة السويس بين أوروبا وآسيا

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* السيسى يهاجم “الإسلام السياسى

قال عبد الفتاح السيسى، إن تيار ما يسمى بالإسلام السياسى فرصة دائمة للمشاركة فى التيارات المتطرفة وحال قدوم الفرصه له للمشاركة يصطدم بالواقع، مضيفاً: “جزء كبير من أدبيات الإسلام السياسى نظرى ولم يختبر مع واقع الدولة والبشر ومتطلباتهما، وعندما يتولى السلطة يتفاعل بالشكل المناسب، ومش بيحقق نجاح“.

وأضاف السيسى ، خلال حديثة لقناة “تشانل نيوز اشيا”، أن المواطنين عندما يتعاطفوا مع الإسلام السياسى يجدوا أنه غير قادر على إدارة شئون البلاد بتعقيداتها، مشيرا إلى أنه يعتقد فقط أن الديمقراطية والصندوق فرصة للوصول إلى السلطة، ولكن هم غير مستعدين أن يتخلوا عن السلطة بشكل سلمى، وهذه إشكالية موجودة.

 وأوضح السيسى، أن الفكر الإسلامى الصحيح لا يصطدم مع الواقع والإنسانية ولا يختلف مع الآخرين لأسباب دينية أو أى أسباب أخرى، ولكن من نتحدث عنه تطرف فى الفكر وإرهاب، داعيا الشباب بعدم الاستسلام للإحباط ويجب أن يكون لدهم أمل ومستقبل باهر، لذلك يتم بذل جهد كبير فى مصر حتى يتم توفير أمل لهؤلاء الشباب

 


*
* تفاصيل اكتشاف طريق جديد بديلا لقناة السويس بين أوروبا وآسيا

بثت قناة CNN الامريكية اليوم تقريراً مصوراً قالت فيه ان ذوبان الثلوج أدى لاكتشاف طريق بحري جديد مختصر عبر القطب الشمالي يربط بين أوروبا وأسيا ويمكنها من الاستغناء عن قناة السويس المصرية.

وقالت القناة – طبقا للفيديو- ان قصة الطريق البحري واكتشافه كانت منذ عامين عندما تمكنت اول سفينة شحن صينية تسمى ” يونج شينج” من السفر إلى أوروبا عبر طريق القطب الشمالي عابره هذا الطريق الذي كان حتى وقت قريب متجمد بالكامل.

وبحسب التقرير فإن الرحلة من الصين إلى روتردام في هولندا تستغرق 33 يوماً، فيما تستغرق الرحلة نفسها عبر قناة السويس حوالي 48 يوماً فضلا عن عدم وجود رسوم عبور وهو ما يؤدي الى تخفيض تكاليف النقل بشدة لكن خبراء الشحن يقولون إن المخاطر لا تزال تفوق نسبة التوفير.

وقال فوستر فنلاي، مدير عام مؤسسة  أليكس بارتنر:”هناك حوالي 1000 ميل بحري يمكن توفيرها عبر الطريق الجديد ولكن المشاكل تظهر أكثر من ناحية عملية المرور، فحين تسير عبر المنطقة القطبية فأنت تسير عبر أحد المحيطات الأكثر افتقاراً للخرائط التفصيلية على الكرة الأرضية”، لكن خبراء يشيرون الى سهولة تجهيز خرائط كاملة بسهولة للممر الجديد  عن الأقمار الصناعية وفي وقت قصير .

ويشير الخبراء الى ان هذا الطريق لا يزال غير منظم إلا أن علماء من الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم يتوقعون أن ذوبان الجليد سوف يفتح الكثير من الفرص للشحن بحلول منتصف القرن

 

* القضاء العسكري بالدقهلية يقضى بالسجن على 9 مواطنين بمركز دكرنس بمجموع أحكام 63 عام

القضاء العسكري بالدقهلية يقضى بالسجن على 9 مواطنين بمركز دكرنس بمجموع أحكام 63 عام بينها 18 عامًا حضوريًا و 45 غيابيًا.

 

* الحكم بالسجن ثلاث سنوات على “وداد كمال” 56 سنة

الحكم بالسجن ثلاث سنوات على “وداد كمال” 56 سنة والتي اعتقلت يوم 15 مايو2014 من داخل منزلها بتهمة تكدير الأمن العام.

وداد كمال  سيدة تبلغ من العمر 56 عاما، اعتقلتها أجهزة الأمن من منزلها في 16 مايو 2014، ووجهت لها النيابة تهم ملفقة منها حيازة منشورات والإنضمام لجماعة محظورة، وقطع الطريق وتكدير الأمن العام، ليصدر ضدها حكم اليوم من محكمة جنايات الإسكندرية بالسجن 3 سنوات.

يقول نجلها عثمان بشري :”والدتي تتحرك بعكاز ومصابة بالتهاب في المفاصل والظهر، كيف تكون تهمتها التى تحاكم بسببها قطع طريق وتكدير الأمن القومي؟”، واصفا الاتهامات الموجهة لها بـ”الباطلة“.
يستنكر عثمان تفاصيل القضية من البداية بالقبض عليها من منزلها بتهم قطع الطريق، فضلا عن حالتها الصحية التى يؤكد أنها لا تسمح لها بذلك، بحد قوله.

معاناة بالحبس
يشير عثمان أنها ظلت قيد الحبس الاحتياطي بسجن دمنهور حتي شهر إبريل الماضي، آى ما يقرب من عام، كانت جلسة التجديد “أصعب يوم”، نظرا لاضطرارها لصعود ونزول عربة الترحيلات، وهو ما كان يسبب لها متاعب صحية بالغة .
داخل سجن دمنهور، أصبحت الأوضاع سيئة خلال الفترة الماضية خاصة مع ارتفاع درجة الحرارة، حيث يوضح  عثمان أن والدته وضعت داخل عنبر للجنائيات يضم الأموال العامة والمخدرات، مشيرا إلى أن المقبوض عليهن على ذمة قضايا سياسية داخل سجن دمنهور 4 وضعوا متفرقين في عنابر جنائية.

وحول وضع السجن يقول عثمان “الناس بتموت جوة بين جدران أسمنت، مفيش تهوية ولا رعاية صحية”، موضحا أن والدته لا تجد الرعاية الصحية المناسبة، مشيرا إلى أنها في الفترة الأخيرة ارتفعت درجة حرارتها ولم يستجيب أحد من إدارة السجن إلا في اليوم التالي، وسط حالتها الصحية السيئة.

لا يأمل عثمان في حكم أفضل خلال الاستئناف من المحكمة قائلا :”القاضي ظالم ومحكمته باطلةالمحكمة باطلة”، مختتما حديثه بأن والدته لم ترتكب أى جريمة قائلا :”والدتي تتحرك بعكاز.. إرهاب أيه اللى بتمثله للدولة“.

 

*المؤبد لـ31 والمشدد 15 سنة لـ57 آخرين فى “حرق كنيسة مارجرجس” بسوهاج

أسدلت، اليوم الخميس، محكمة جنايات سوهاج، الستار على محاكمة 119 من رافضى الأنقلاب بينهم 68 محبوسين، فى اتهامهم بحرق كنيسة مارجرجس، حيث قضت بمعاقبة 31  بالسجن المؤبد، ومعاقبة 57 أخرون بالسجن المشدد 15 سنة، ومعاقبة 31  بالسجن المشدد 10 سنوات حضوريا وغيابيا.

كما قررت المحكمة إلزام المعتقلين المحكوم عليهم بالسجن المؤبد و15 سنة مشدد متضامنين بدفع قيمة التلفيات ووضع جميع المتقلين تحت مراقبة الشرطة 3 سنوات.

صدر الحكم برئاسة المستشار حمدى عبد العزيز، وعضوية المستشارين صالح محمد صالح وطارق صلاح حامد، بحضور المستشار خالد أبو العباس، رئيس النيابة الكلية، بأمانة سر طه حسين وعادل أبو الريش.

 

 

*الحكم بأعدام واحد والمؤبد لاثنين آخرين في مقتل ضابط ورقيب شرطة بقنا

قضت محكمة جنايات نجع حمادي، اليوم الخميس، في قضية مقتل ضابط، ورقيب شرطة بقنا،  بالحكم بأعدام واحد، والمؤبد لأثنين آخرين

 

*بالفيديو..اسامة القوصى: ادعوا الله ان يحشرنى مع الفنانة يسرا والا يحشرنى مع الاخوان

اثار الشيخ اسامة القوصى الجدل من جديد بتصريحاته أنه يتمنى من الله أن يحشره مع الفنانة يسرا في الجنة ولا يحشره مع قيادات جماعة الإخوان، لأنهم مبتدعون، حسب قوله.

وأضاف “القوصي”، في لقائه مع  المؤيد للانقلاب “وائل الإبراشي”، في برنامج “العاشرة مساءا” المذاع على قناة “دريم”، أن خلافه مع جماعة الإخوان يستند إلى خلاف ديني، فالإخوان اسم مخترع يقصد به شعار ديني، ما أنزل الله به من سلطان، على حد تعبيره.

 

 


*
زيارة لندن المعلّقة تربك قائد الانقلاب

يخشى قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، من التداعيات التي قد ترافق زيارته، المعلقة حتى اﻵن، إلى بريطانيا، إذ لم يتحدد بعد موعد لها على الرغم من الإعلان عنها منذ يونيوالماضي.

 وفي السياق، وجّه السيسي بتشكيل مجموعة عمل برئاسة مساعدته لشؤون اﻷمن القومي فايزة أبوالنجا، وعضوية مسؤولين من وزارتي الخارجية والتخطيط والتعاون الدولي، لدراسة الزيارة وتداعياتها

ويسود القلق أوساط النظام المصري من فعاليات وتوابع هذه الزيارة. كذلك هناك تخوف من احتمال إلغائها أو تأجيلها إلى العام المقبل، بسبب مجموعة من المشكلات العالقة التي تلقي بظلالها على الزيارة، ﻻ سيما أنّ لندن هي آخر عاصمة أوروبية كبرى لم تستقبل السيسي حتى اﻵن.

 استدعي السفير البريطاني في مصر ﻷول مرة منذ عقود على خلفية موقفه من الأحكام في قضية “خلية الماريوت
وشهد اﻷسبوع الماضي تطورين يهددان بتأجيل الزيارة أو على اﻷقل بإشعال فعالياتها. التطور اﻷول هو رفض بريطانيا المطلق للحكم القضائي في القضية المعروفة إعلامياً بـ”خلية الماريوت”، والتي أدين فيها مواطنان تابعان للتاج البريطاني، هما الصحافي الأسترالي بيتر غريستي، والكندي من أصل مصري محمد فهمي. وقد استدعت الخارجية المصرية السفير البريطاني، جون كاسن، للاحتجاج على انتقاده الحكم.

ووفقاً لمصادر دبلوماسية، فإنّ السفير البريطاني الذي تم استدعاؤه ﻷول مرة منذ عقود، ظل متمسكاً، خلال اجتماعه بقيادات وزارة الخارجية، بآرائه التي أعلنها في الصحافة المصرية. وأشارت المصادر إلى أن كاسن طالب الحكومة المصرية بمعالجة آثار هذا الحكم بسرعة وتحديد جلسة لنظر القضية في محكمة النقض بمجرد تقديم طعن على الحكم.

ويتخوف النظام المصري من أن يتسبب الحكم في إحراج بالغ للسيسي في لندن حال إتمام الزيارة، لا سيما أن جميع المتهمين صحافيون وليسوا من قيادات جماعة اﻹخوان المسلمين أو أي فصيل آخر تتهمه القاهرة بـ”ممارسة اﻹرهاب“.

أما التطور الثاني، فيتمثل في الحكم الذي صدر من محكمة القضاء الإداري بإلزام الخارجية المصرية بملاحقة بريطانيا دولياً لإزالة حقول اﻷلغام شمال غرب البلاد ودفع تعويضات للمتضررين منها.

وعلى الرغم من أنّ الحكومة المصرية بصدد الطعن على هذا الحكم لتدخله في تفاصيل السياسة الخارجية للدولة، إﻻ أنه يوجد تخوف من أن تعتقد لندن أنه حكم مسيّس ويعبر عن اتجاه الدولة الرسمي رداً على مواقف بريطانيا المرنة مع جماعة الإخوان وقياداتها والتيارات اﻹسلامية عموماً منذ أحداث يوليو 2013 وصعود السيسي إلى السلطة.

وعلى الرغم من ترحيب رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، بزيارة السيسي، إﻻ أن الإشارات الصادرة عن لندن تؤكد الحرص في التعامل مع النظام المصري، ﻻ سيما أن حكومة كاميرون تعتبر متحررة أكثر من الحكومتين اﻷلمانية والفرنسية من ضغوط رجال اﻷعمال والمستثمرين الراغبين في استغلال المناخ الاقتصادي الذي يحاول السيسي ترسيخه في مصر لجذب المزيد من رؤوس الأموال.

مخاوف لدى النظام المصري من أن تشهد الزيارة أوسع تظاهرات معارضة للسيسي

وبحسب المصادر الدبلوماسية المصرية، فإن العلاقة الثنائية بين مصر وبريطانيا، تشوبها حالة من عدم الارتياح، لا سيما مع وجود تحذيرات استخبارية من أن تشهد الزيارة أوسع تظاهرات معارضة للسيسي نتيجة العدد الكبير من عناصر تيارات الإسلام السياسي المتواجدة بقوة في بريطانيا، وهو ما قد يؤدي إلى إحراج مضاعف للسيسي.

وتوضح المصادر أن السيسي يعتبر لندن المقر الرئيسي للإخوان في الخارج، وهو ما يثير قلقه ودفعه لتشكيل مجموعة العمل برئاسة أبوالنجا للتباحث مع الطرف البريطاني حول قواعد تأمين استثنائية للزيارة، تبعد بقدر الإمكان التظاهرات المنتظرة عن أماكن تواجده، حتى ﻻ يتكرر ما حدث خلال زيارته العاصمة اﻷلمانية برلين.

ويسعى السيسي من زيارة لندن إلى جذب المزيد من اﻻستثمارات، لا سيما في مجالي البترول والتعدين والصناعات الثقيلة، انطلاقاً من الوضع الجيد لشركة البترول البريطانية في مصر منذ عقود. كذلك يسعى السيسي إلى استغلال الزيارة على المستوى السياسي باعتبارها تتويجاً للاعتراف نهائياً بنظامه من قبل أكبر العواصم اﻷوروبية.

وترجح المصادر المصرية أﻻ تتم زيارة السيسي إلى لندن إلا بعد انتهاء حضور السيسي لاجتماعات اﻷمم المتحدة خلال الشهر الحالي في نيويورك وزيارة اليابان وكوريا في نوفمبر المقبل.

 

 

*لماذا يخاف نظام السيسي من البرلمان الجديد؟

تشن وسائل الاعلام المصرية المحسوبة على النظام حملة واسعة لمطالبة الناخبين بضرورة «حسن الاختيار» عندما يدلون باصواتهم في الانتخابات البرلمانية المقرر ان تبدأ الشهر المقبل، تأكيدا لتصريحات بهذا المعنى ادلى بها قائد الأنقلاب عبدالفتاح السيسي اكثر من مرة، وحذر في احدها من «ان البرلمان المقبل من سيكون قادرا على تنحية رئيس الجمهورية».

في المقابل تناقلت وكالات انباء دولية تحليلات اعتبرت ان البرلمان المصري الجديد سيكون «تحصيل حاصل وبلا معارضة حقيقية للسيسي، وربما اقرب الى برلمان 2010» الذي شهد اكبر عمليات تزوير في تاريخ مصر الحديث، وكان بين الاسباب التي عجلت باندلاع ثورة يناير بعد شهور قليلة.

الواقع ان ثمة حسابات غير ظاهرة لكنها قادرة على تبرير القلق الحقيقي لدى نظام السيسي من دون ان تتناقض مع التوقعات بأن تنتج الانتخابات «برلمانا تحت السيطرة» الى حد واسع. وستكون هكذا نتيجة بمثابة مفارقة تاريخية بالنظر الى الصلاحيات الواسعة وغير المسبوقة التي منحها دستور 2014 لهذا المجلس على حساب صلاحيات رئيس الجمهورية، بالاضافة الى 

حقيقة ان السيسي لم يشكل حزبا سياسيا مكتفيا بنص دستوري معدل يعطيه الحق في تعيين خمسة بالمائة من اعضاء مجلس النواب، بعد ان كان مقتصرا على تعيين عشرة اعضاء منذ كتابة دستور العام 1971.

وفي ضوء التعقيدات الاستثنائية التي تصحب هذه الانتخابات، نقصر البحث في هذه المساحة المحدودة على بعض المخاوف والهواجس التي تحكم رؤية النظام في التعامل مع النظام الجديد

اولا: «مضطر اخاك لا ديمقراطي» هو الشعار الحقيقي الذي يخوض به النظام هذه الانتخابات، بعد اكثر من تأجيل ضمن مماطلة واضحة. وتمثل اعتبارات تتعلق بالاحتياج الى استكمال الشكل الديمقراطي امام قوى دولية محددة ومؤثرة في استمرار الدعم للنظام، السبب الحقيقي وربما الوحيد في اتخاذ القرار باجراء الانتخابات اخيرا. وللاسف لم تتورع بعض الابواق الاعلامية المحسوبة على النظام عن ان تتحدث عن الانتخابات وكأنها «هبة رئاسية» وليست حقا اصيلا للشعب، قبل ان تطالب في صيغة الامر بانتخاب «من يستحقون فقط» من وجهة نظر النظام طبعا، في اعتداء فج على الحق الطبيعي للناخب في اختيار من يراه مناسبا. اما ما لا يقولونه بشكل صريح في اغلب الاحيان فهو «اياكم وانتخاب عناصر الاخوان او المعارضين للنظام مهما كانت انتماءاتهم»(..).

ثانيا: يعتبر النظام أن مجرد اجراء الانتخابات في ظل التحديات الامنية القاسية التي تعرفها البلاد سيكون «انجازا»، وهو لن يقصر في استغلاله الى ابعد مدى، باعتبار انه استوفى الاستحقاق الديمقراطي الثالث في خارطة الطريق. الا انه يريده «انجازا بلا خسائر» ، اي لا يؤثر على معطيات الهيمنة الشمولية الحالية على القرار السياسي، من دون معارضة سياسية او حتى اعلامية تذكر. ومن ابرز الامثلة التي تبرز هنا ترسانة القوانين التي اصدرها السيسي منفردا ودون تشاور يذكر حتى مع ذوي الاختصاص، ومنها القانون الاخير لمكافحة الارهاب، والتي يملك البرلمان الجديد الحق في الغائها او تعديلها خلال اسبوعين من انعقاده. وبالنظر الى العدد الكبير من تلك القوانين المثيرة للجدل التي صدرت خلال غياب البرلمان، فقد يكون من غير الممكن اصلا مجرد دراستها خلال تلك الفترة المحدودة.

إلا ان قيام البرلمان بالغاء اي منها قد يمثل ضربة مهمة للنظام، خاصة لجهة مزاعمه بأنه كان يستند الى شعبية واسعة.

ثالثا: حسب النصوص الدستورية المعدلة، فان ما يملكه البرلمان الجديد من سلطات على الحكومة يفوق كثيرا سلطة الرئيس، وبالتالي فان مجرد وجود كتلة معارضة ذات شأن، ومن غير ان تمثل الاغلبية بالضرورة، سيكون كافيا لاثارة المتاعب للنظام من جهات عدة بينها التشكيك في «اجواء السرية» التي تحيط باتخاذ القرارات الرئاسية، والمطالبة بالكشف رسميا عن طرق انفاق عشرات المليارات من المساعدات الخليجية التي حصلت عليها مصر خلال العامين الماضيين، ناهيك عن الدور المتصاعد للمؤسسة العسكرية في النشاط الاقتصادي والانمائي، وهذا غير قابل بطبيعته للرقابة من قبل المؤسسات المدنية مثل الجهاز المركزي للمحاسبات او النيابة الادارية.

رابعا: اما من الناحية السياسية فان مجرد وجود برلمان سيفتح افقا جديدا للنقاش العام، وسيعمل على احياء الحياة السياسية التي سعى النظام دون هوادة الى اماتتها، وهذا يمثل مصدر ازعاج في حد ذاته. الا ان تمكن عناصر مؤيدة لجماعة «الاخوان» من الدخول الى المجلس، وهو احتمال لا يمكن استبعاده، سيكون «تذكيرا محرجا» للنظام بافتقاده الى رؤية سياسية، كما سيثير الشكوك حول جدوى «سياسته الاستئصالية» في مواجهة تيار الاسلام السياسي بشكل عام، خاصة انه سمح لاحزاب سلفية رفع بعض اعضائها رايات تنظيم «القاعدة» في ميدان التحرير بالمشاركة في الانتخابات وربما الحصول على اكبر كتلة حزبية في البرلمان كما تشير بعض التقديرات. وللحديث بقية.

 

* إتش ايه هيلر: مصر تُدار وفقًا لشهوات السلطة

نشرت صحيفة “جلوب أند ميل” الكندية مقالا للباحث إتش ايه هيلر استهله بالقول: “إن القاهرة أصبحت بشكل واضح تدار وفقًا لشهوات مراكز السلطة، التي تعتبر الرئاسة ومؤسسة القوات المسلحة الأكثر قوة بينها“.
وأضاف الباحث في معهد بروكينجز بواشنطن في مقاله المنشور أمس تحت عنوان فهمي محاصر بقوة في الحياة السياسية المصرية المتشابكة”: “فهمي وباهر إلى جانب جريستي تم إلقاء القبض عليهم وقدمت أدلة ضدهم، إذا كان أحد يمكن أن نسميها كذلك، شملت مقاطع فيديو موسيقى البوب ​​وصور من رحلات السفاري؛ أي أنها باختصار لا صلة لها بالموضوع وغير منطقية، وبرغم ذلك تمت إدانة الصحفيين وزملائهم في القضية وزج بهم في السجون“.
ووصف اتش هيلر القضية بأنها “محرجة وسخيفة”، مشيرًا إلى “أن بيتر جريستي توصل لحل عبر قرار رئاسي بترحيله، لكن أمر الترحيل لم يمنع من وضعه على لائحة إعادة المحاكمة، برغم أنه من غير الواضح كيف يمكن عودته للبلاد بعد ترحيله“.
وأكد الباحث الأمريكي “أن هذه القضية تتعلق بشكل جزئي بحرية الصحافة، لكنها بطبيعة الحال وإلى حد كبير تتعلق بانخراط القاهرة والدوحة في حرب بالوكالة.
مضيفا “مع استمرار تلك الحرب بالوكالة فإن بعص العناصر في المؤسسة الأمنية بالقاهرة ومؤسسات أخرى تظل غاضبة للغاية إزاء ما يعتبرونه “تدخلاً” من الدوحة“.

 

* نحس السيسي: مصانع السويس تلتهمها النيران
تعددت حوادث الحرائق التي شهدتها محافظة السويس في الآونة الأخيرة بشكل ملحوظ، حيث اندلع ظهر اليوم حريق هائل في مخزن المخلفات التابع للشركة العربية للأسمنت الواقعة بطريق “السويس – القطامية” القديم، و قد إنتقلت 7 سيارات إطفاء لموقع الحريق كما أرسلت شركة السويس للأسمنت المجاورة لموقع الحادث إحدى سيارات الإطفاء التابعة لها للمساهمة في إخماد الحريق قبل أن يتحول الأمر لكارثة.
و قد اتضح أن المخزن الذي اندلع به الحريق كان يحتوي على مخلفات ورق التعبئة و الكرتون و قطع من الحجارة و مخلفات تصنيع أخرى خاصة بالشركة العربية، و لكن لم يتم تحديد سبب الحريق بعد.
و على نفس السياق شب مساء أمس الأربعاء حريقاً هائلاً بشركة “كراسللسيراميك بالمنطقة الصناعية بالأدبية، و قد تسبب في إصابة 10 عمال بكدمات و اختناقات.
يذكر أن الحريق قد نشب بعدد من الكراتين التي تحتوي على بعض منتجات المصنع، و قد انتقل عدد من سيارات الإطفاء و الإسعاف لمكان الحريق الذي تم إخماده و لم يتم معرفة السبب وراء اندلاعه بعد.
كما وقعت 4 حرائق في أماكن متفرقة خلال أقل من 48 في منتصف أغسطس الماضي، و مع تعدد الحرائق و انتشارها في مختلف مناطق المحافظة خاصة المصانع و الشركات، تعددت تساؤلات الأهالي عن الأسباب الحقيقية ورائها، حيث تسائل البعض فيما إذا كانت مدبرة أم أنها مجرد حوادث، في حين رجح البعض أنها نتيجة إهمال الحكومة و أصحاب المصانع و الشركات لإجراءات السلامة و الأمان التي يجب إتباعها للحفاظ على سلامة العمال الذين أصيب العديد منهم في بعض الحرائق و اعتبروا ذلك تسيباً منهم و إهداراً لحقوق العمال و الذي لم يعتبروه أمراً جديداً على حكومة الانقلاب و أصحاب الأعمال الذين لا يهتمون إلا بمصالحهم غير عابئين بسلامة العمال.

 


*
بأمر «الجنايات».. سنة مع إيقاف التنفيذ لأمناء مركز شرطة ساقلتة

قضت محكمة جنايات سوهاج، برئاسة المستشار حمدي عبد العزيز، اليوم الخميس، بالحبس سنة مع إيقاف التنفيذ على 9 من أفراد وأمناء قسم شرطة ساقلتة، على خلفية اقتحامهم وتعديهم على نيابة مركز ساقلتة.

وترجع أحداث الواقعة لشهر أكتوبر من عام 2013، إثر وقوع حادث تصادم على طريق ساقلتة، نتج عنها مصرع طفل وإصابة سيدة.

ودلت التحريات، أن السيارة مرتكبة الحادث ملك لأحد أعضاء نيابة نجع حمادي، واتهم أعضاء نيابة مركز ساقلتة قوات أمن المركز بالتعدي عليهم، واقتحام مقر النيابة؛ لاعتقادهم أنهم رفضوا تحرير محضر بالواقعة، واتخاذ الإجراءات اللازمة حيال السيارة مرتكبة الواقعة.

 

 

*قوات الأمن تداهم عدة منازل لمعارضي حكم العسكر بمركز أبشواي بـ الفيوم  وتعتقل عدة أشخاص

 

*قتيل وجريحان بقصف جوي شمال سيناء

أفادت مصادر طبية بسيناء بمقتل شخص  مدني وإصابة اثنين إثر استهداف طائرات حربية منزلا في منطقة حي الأمير بمدينة رفح شمال سيناء.

وقد تصاعدت ألسنة اللهب بعد قصف الطائرات التي كثفت غاراتها على المنطقة الحدودية ومحيط معسكر قوات الأمن المركزي بالأحراش في رفح المصرية

 

*نجل الحويني ينفي دعم الشيخ لحزب النور

نفى هيثم الحويني – نجل الداعية السلفي الشيخ أبو اسحق الحويني – ما روجه أنصار حزب النور الداعم للانقلاب حول دعمه لهم

وقال هيثم الحويني في تدوينة : نسب بعض الناس مقولة للشيخ أبي إسحاق الحويني بأن السلفية قد حماها الله بسبب موقفهم من الأحداث

وأضاف: قد أثير هذا الكلام من قبل ونفى الشيخ ما نسب إليه في حينه واليوم أُعيد نشر هذا الكلام القديم مرة أخرى لاستخدام اسم الشيخ لأغراض سياسية وكأن الشيخ لم ينفي وكأنهم لا يعلمون ولا يتعلمون.

وأردف: فنرجو من هؤلاء القوم أن يتقوا الله ولا يروجون للشائعات وأن يعلموا أنهم موقوفون بين يدي الله يحاسبون ما خطته أيديهم.

 

* “45 سنة” أحكام بحق 3 طلاب بجامعة ‏المنصورة وآخرين أمام القضاء العسكري

أصدر القضاء العسكري، اليوم، أحكاما وصل مجموعها إلى 45 سنة بحق ثلاثة طلاب وآخرين بمحافظة الدقهلية. وقد جاءت الأحكام كما يلي:
السجن 5 سنوات لكل من “مصطفى الرفاعي عبد الوهاب الطالب بكلية التجارة من قرية الريدانية والمعتقل منذ 23 ديسمبر، وعمر أشرف الطالب بالفرقة الثانية كلية الحاسبات والمعلومات من قرية محلة دمنة والمعتقل منذ 16 يونيو، و”خالد حلمى الطالب بكليه الآداب من قرية محلة دمنة، و10 سنوات لكل من “محمد عادل 25 سنة من قرية الريدانية والمعتقل منذ 4 فبراير، و”فتحي عبد الوهاب عبد السلام 34 سنة من مدينة طلخا والمعتقل منذ 22 ديسمبر، وياسين سعد ياسين 28 سنة من قرية بستو بنبروة المعتقل فجر 21 ديسمبر“.
كانت نيابة الانقلاب بالمنصورة قد أحالتهم إلى القضاء العسكري يوم 29 مارس الماضي، بعد أن كانت قد اختطفت عددا منهم يوم 21 ديسمبر، وأخفتهم قسريا بمركز طلخا لمدة 7 أيام، تعرضوا خلالها للتعذيب الشديد لإجبارهم على الاعتراف بتهم وهمية ملفقة، منها “تشكيل خلية إرهابية وحيازة أسلحة وتفجير محول كهرباء“.

 

* 30 سنة أحكام للقضاء العسكري بحق “هبة قشطة” وآخرين بالدقهلية

أصدرت المحكمة العسكرية بسندوب اليوم أحكاماً بالحبس وصل مجموعها إلى 30 سنة بحق “هبة قشطة” وأربعة مواطنين آخرين بمحافظة الدقهلية.
حيث أصدرت حكماً بالحبس سنتين بحق “هبة الله إبراهيم قشطة” الطالبة بكلية التجارة جامعة المنصورة، وبالحبس سبع سنوات بحق كل من: “إبراهيم أحمد إبراهيم الكاتب – كلية الهندسة، عبد الرحمن عبد العظيم شهيب – كلية التمريض، يحيى محمد مسعد عقل – كلية التجارة، محمد سعد سرية – الأستاذ بكلية الطب“.
كانت قوات الداخلية قد قامت باعتقالهم جميعًا من داخل حرم جماعة المنصورة في 30 أكتوبر الماضي، حيث تم الاعتداء عليهم من قبل أفراد الأمن الإداري ثم تسليمهم لقوات الأمن، ولفقت لهم النيابة عدة تهم، أبرزها: “الانتماء لجماعة إرهابية، التظاهر وإثارة الشغب، إتلاف واجهة المبنى الإداري“.

 

*غضب بين الموظفين والعمال.. بعد صرف 70 مليون جنيه للقضاة بدل مجهود

أثارت المكافأة الجديدة التي أقرها مجلس القضاء الأعلى، برئاسة أحمد جمال الدين عبداللطيف أمس وقدرها 5 آلاف جنيه لكل قاض؛ تحت مسمى مكافأة جهود إضافية للقضاة” موجةً من الغضب العارم بين العاملين في قطاعات الدولة المختلفة؛ حيث تأتي في الوقت الذي تتزايد فيها المطالب الفئوية للعاملين بالدولة لزيادة رواتبهم في ظل تجاهل حكومي واسع.

وتأتي زيادة رواتب القضاة في ظل موجة عارمة من الاحتجاجات الواسعة بقطاعات الدولة المختلفة ضد قانون “الخدمة المدنية” والذي يؤثر بالسلب على الموظفين والعاملين بالدولة، كما تأتي في ظل رفض الدولة لمطالبات أمناء الشرطة بزيادة رواتبهم.

وبحسب مراقبين فإن المكافئة الجديدة التي أعلن عن صرفها للقضاة تحت مسمى “بدل مجهود” والزيادات الخمس التي أفرها السيسي خلال عامه الأول في السلطة للعسكريين، تؤكد محاباة السيسي وحكومته لطبقات معينة في المجتمع في حين أن شعاره المعروف “مفيش ماعنديش” يكون الرد الطبيعي على أي مطالب بزيادات لأي فئات مجتمعية أخرى.

واعتمد مجلس القضاء الأعلى أمس مكافأة قدرها 70 مليون جنيه لكل القضاة وأعضاء النيابة العامة، تصرف بقيمة 5 آلاف جنيه لكل قاض؛ تحت مسمى مكافأة جهود إضافية للقضاة”، ويبلغ عدد القضاة وأعضاء النيابة العامة أكثر من 14 ألف قاض وعضو نيابة، ليصبح المبلغ الإجمالي للمكافأة 70 مليون جنيه، على أن تصرف أول سبتمبر من ميزانية مجلس القضاء الأعلى.

وسبق أن اعتمد المجلس، في يونيو الماضي، زيادة في الحوافز وإضافي المرتب بنسبة 30%؛ حيث قرر المجلس بزيادة مخصصات القضاة وأعضاء النيابة العامة على اختلاف درجاتهم ومحاكمهم بنسبة 30%؛ حيث شملت الزيادة المبلغ الإضافي الشهري وحوافز تميز الأداء ومقابل العمل الإضافي وحافز الإنجاز وزيادة بدل علاج العاملين على اختلاف درجاتهم ومحاكمهم والنيابة العامة بمبلغ 250 جنيهًا شهريًا؛ حيث بدأ صرف الزيادة في الشهر نفسه.

النقابات العمالية: موعدنا 12 سبتمبر

وفي إطار موجة الاحتجاجات ضد قانون “الخدمة المدنية” الذي أقره السيسي في أغسطس الماضي، أعلن عدد من النقابات العمالية والمتضررين من القانون، تنظيم مليونية بحديقة الفسطاط يوم 12 سبتمبر لرفض قانون 18 المعروف باسم “الخدمة المدنية”، ورفض التعنت الذي يمارسه المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، ضد العاملين المدنيين بالدولة وفرضه لسياسة الأمر الواقع وعدم تجاوبه مع كل الأصوات المحذرة والمنوهة لظلم القانون، بحسب بيان أصدره المتضررون.

وقال أحمد شهاب، رئيس اتحاد آثار مصر، إن أهم المواد التي تجعلنا نرفض قانون الخدمة المدنية، هي الأجور؛ حيث اتجه القانون إلى البدء في معالجة مشكلة اختلال هياكل الأجور التي تراكمت عبر عقود من خلال زيادة نسبة الأجر الوظيفي “الأساسي” إلى الأجر المتغير “المكمل”، فجعل الحد الأدنى للأجر الوظيفي وفقًا للجداول الثلاثة مبلغ 835 جنيهًا شهريًا، فيما يبلغ الحد الأقصى للأجر الوظيفي مبلغ 2065 جنيهًا.

وأضاف “شهاب” – في تصريحات صحفية – أن نص المادة 40 من القانون يثير إشكالية في نظم الأجر المكمل “المتغير”، وأحيلت بكاملها إلى قرار يصدر من رئيس مجلس الوزراء بمراعاة طبيعة عمل كل وحدة ونوعية الوظائف بها وطبيعة اختصاصاتها ومعدلات أداء موظفيها، مما يفتح الباب مجددًا أمام إعادة إنتاج الاختلالات الهيكلية الحادة في الأجور بكل ما شهدته ونشهده من غياب العدالة، وإهدار قاعدة الأجر المتساوي للعمل المتساوي القيمة.

موظفون ونشطاء: اعتبرنا قضاة يا سيسي

وعبر مواقع التواصل الاجتماعي، أشعل موظفون بالحكومة وعاملون بالقطاع الخاص ونشطاء صفحاتهم بالتغريد حول استغرابهم من الزيادات المتكررة للعسكريين والقضاة في حين أن الدولة تتعامل بالقنطرة مع باقي قطاعات الدولة.

وقال نشطاء ومغردون إن حنية السيسي لم تُرَ إلا على العسكريين والقضاه، مطالبين إياه بأن ينظر إليهم ويتعامل معهم على اعتبار انهم قضاه، حتى ينالهم من الحب جانب، بحسب قولهم.

أبو عبدالرحمن ـ موظف حكومة- كتب على الفيس بوك قائلاً “مش عاوزين مكافآت يا سيسي.. عاوزين الحد الأدنى للأجور اللي وعدت به وأخلفت زي عادتك”.

محمود أبو خطاب: “هذه الأموال من دم و لحم الشعب المصرى الذي أغلبه فقراء .. والغريية أنها مش بتظهر غير لما القضاه بس هما اللي يحتاجوها”.

حسن خضري علق قائلاً “اللي اعرفه إنه المفروض يبقى فيه عدالة اجتماعية .. زي ما بتدي للقضاه والجيش ادي لباقي الشعب .. ااقولك اعتبرنا قضاة يا سيسي”.

أما الناشط “الأفق القريب” فعلق قائلاً: “القضاة هم مفاصل الدولة ٠دولة القانون والعدالة ٠أما المعلم فلا قيمة له اجتماعيا ولا حتي اعلاميا رغم ان المعلم له كل الفضل على الجميع”.

 

 

*صفعة لتواضروس من طالبة مسيحية “مظلومة” رفضت لقاءه

تلقى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، البابا تواضروس الثاني، صفعة من الطالبة “مريم ملاك زكريا”، صاحبة “صفر الثانوية العامة” بمحافظة المنيا، تمثلت في رفضها مقابلته الأربعاء، لبحث أزمتها، فيما اعتبره مراقبون قطعا لباب تحويل مشكلة الطالبة إلى مشكلة “طائفية”، عوضا عن كونها”حقوقية”، لا علاقة لها بعقيدة الفتاة.
وقال المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، القس بولس حليم: “إن الطالبة مريم ملاك، اعتذرت عن عدم لقاء البابا تواضروس الثاني، الذي كان مقررا انعقاده في تمام الساعة الثانية عشرة من ظهر الأربعاء، بالمقر الباباوي في العباسية”.
وأضاف -على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”- أن الموعد تم تأجيله بناء على اعتذار الطالبة عن عدم الحضور، مضيفا أن ظروفا خاصة عند “مريم” قد منعتها من اللقاء.
وكانت الكنيسة أعلنت في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء، أن لقاء البابا والطالبة سوف يجري الأربعاء، وأنه سيتم السماح لوسائل الإعلام بتغطيته.
وكانت “مريم” تظلمت من حصولها على درجة “صفر” في امتحانات الثانوية العامة، مؤكدة أنها تعرضت للظلم.

 

 

*في عهد السيسي : الدولار يصل إلى 8.1 جنيه

شهدت أسعار الدولار فى تعاملات السوق السوداء، الأربعاء، صعودًا جديدًا، لتسجل 8.01 جنيه للشراء، و8.035 جنيها للبيع، وذلك بسبب زيادة الطلب عليه نتيجة نشاط التحويلات غير الرسمية، فيما استقرت أسعاره فى السوق الرسمى عند 7.78 جنيها للشراء، و7.83 جنيها للبيع.

وقال مسئؤول بإحدى شركات الصرافة: إن الدولار منذ عدة أيام مستقر فوق مستوى الـ 8 جنيهات بالسوق الموازية، مدعومًا بنمو حجم الطلب عليه من جانب شرائح المستوردين.

وأضاف أن الأيام الماضية شهدت ظاهرة البيع بالأجل لكبار حائزى الدولار بالسوق الموازية، موضحا أن التجار يقومون بشراء المبلغ من حائزى الدولار، ويتم الدفع له فى اليوم التالى بزيادة قرش واحد، وذلك لمواجهة نقص السيولة بالنسبة للتجار من ناحية، وتحقيق مكاسب بالنسبة لحائزيه من ناحية أخرى.

وقال إنه بالنسبة لليورو.. سجل فى السوق الرسمى 8.71 جنيها للشراء، و8.83 جنيها للبيع، فيما تتراوح أسعاره فى السوق الموازية بين 8.85 جنيها للشراء، و8.99 جنيها للبيع.

وسجل الإسترلينى 11.93 جنيها للشراء، و12.05 جنيهات للبيع، وسجل الريال السعودى 2.075 جنيها للشراء، و2.0860 جنيها للبيع، والدينار الكويتى 25.59 جنيها للشراء، و25.89 جنيها للبيع، والدرهم الإماراتى 2.11 جنيها للشراء، و2.129 جنيها للبيع.

 

 

*هناك آلاف الأطفال والنساء والشيوخ ماتوا تحت بطش وظلم السيسي وبشار

غرق غيره من أبناء الشعب المصري والسوري عند هربهم إلى أوروبا عبر قوارب الموت

عبر “عبد الله” عن أسفه وحزنه لموت ابنه، مضيفًا “لم يمت ابني فقط، لقد توفي ابني الآخر وزوجتي أيضاً”، 

نص التصريحات التي أدلى بها والد الطفل السوري الغريق”إيلان” والمعروف بإسم “عيلان“، حيث يوجد للطفل أكثر من نطق لاسمه، نظرًا لطبيعة نطق الاسم بالكردي.

عبد الله الكردي الذي تنحدر أصوله من بلدة عين العرب “كوباني”، كان يعمل في الحلاقة الرجالية في حي ركن الدين بدمشق، خرج من سوريا حاله كحال معظم السوريين باحثاً عن حياة أفضل، حمل معه ابنه الصغير “إيلان” ذو السنتين – والذي انتشرت صورته في مواقع التواصل الإجتماعي والصحف العربية والعالمية- وابنه “غالب” ذو الأربع سنوات وأمهم ريحانة، على أمل بأن يحظى بفرصة جديدة لعائلته الصغيرة بعيداً عن الصراع وأهوال ما يحصل.

يقول “عبد الله”: “جئت إلى تركيا واضطررت للعمل في مجال البناء بأجرة 50 ليرة تركية يومياً كي لا أمد يدي أو أستجدي من أحد، وهذا المبلغ لم يكن ليكفينا لذلك كانت أختي تساعدنا بإيجار المنزل”، ويضيف: “أبي وأختي أمنا لي مبلغاً مالياً على أمل الذهاب إلى أوروبا للحصول على حياة أفضل لعائلتي ومنزل يؤوينا أو حتى (كامب) لا فرق، حاولت مرات عديدة على أمل أن نصل إلى اليونان وفي كل المحاولات السابقة كنا نفشل، وقبل فترة وجيزة التقيت بمهربين أحدهما تركي والآخر سوري عرضوا عليّ رحلتهم بتكلفة 4 آلاف يورو لي ولزوجتي، وكانا يريدان أن يأخذا مني ألفي يورو لقاء أطفالي!.. لكني قلت له بأنني لا أملك المزيد”.

ويتابع: “كنا 12 شخصاً على متن قارب صيد (فايبر) طوله حوالي خمسة أمتار فقط، وبعد مسافة قصيرة بدأت الأمواج تعلو بشكل كبير، قفز المهرب التركي إلى البحر ولاذ بالفرار وتركنا نصارع الأمواج وحدنا، انقلب القارب وتمسكت بولديّ وزوجتي وحاولنا التشبث بالقارب المقلوب لمدة ساعة، كان أطفالي لا يزالون على قيد الحياة، توفي الأول جراء الموج العالي، اضطررت لتركه لأنقذ ابني الثاني”، أجهش عبد الله بالبكاء وتابع: “توفي ابني الثاني وبدأ الزبد يخرج من فمه، تركته لأنقذ امهم، فوجدت زوجتي قد توفيت أيضاً، وبقيت بعدها 3 ساعات في الماء إلى أن وصل خفر السواحل التركي وأنقذني”.

وختم حديثه بالقول: “أريد أن أوجه كلماتي إلى كل العالم انظروا إلى حال السوريين وترأفوا بهم، ساعدوهم وخففوا حملهم، خاصة وضع العامل السوري بتركيا الذي يأخذ ربع ما يتقاضاه المواطن التركي، أتمنى أن يصبح ابني الصغير (إيلان) رمزاً للمعاناة التي يمر بها السوريون”.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:” إن الله عز وجل قد تكفل لي بالشام وأهله “. قال الشيخ ناصر في تخريج كتاب فضائل الشام ودمشق: صحيح جداً.

والمراد بالكفالة أي تكفّل وضمن الله عز وجل، لنبيه، ولدينه، وأمته ــ عبر الأزمان كلها ــ بأن يدفع عنهم الأضرار، وشر الأشرار ــ على اختلاف أنواعها ومصادرها ــ بالشام وأهل الشام .. فأهل الشام هم المادة التي بهم يُحفظ الدين، وتُحفظ بيضة الإسلام، ويُحسم الشر، ويُدفع الضرر عن أمة محمدٍ صلى الله عليه وسلم، وعن دينها.

هذا قدَر الشام، وأهله .. لا مناص من ضريبته.

كان عبد الله بن حوالة إذا حدث بهذا الحديث، قال:” وما تَكَفَّلَ اللَّهُ بِهِ فلا ضيْعَه عليهِ “. أي فلا خشية عليه من استئصال أو ضياع، مهما تكالب عليه الأعداء، وتآمر عليه المتآمرون .. فالله تعالى خير حافظ وهو أرحم الراحمين.

 

السيسي يخشى البرلمان والدستور ويقود مصر لنفق مظلم. . الاثنين 20 يوليه. .

السيسي يقود مصر لنفق مظلم

السيسي يقود مصر لنفق مظلم

السيسي يخشى البرلمان والدستور ويقود مصر لنفق مظلم. . الاثنين 20 يوليه. .

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*بيان من الشيخ المعصراوي بعد منعه من الخطابة والإمامة في المساجد

بيان هام من فضيلة الأستاذ الدكتور أحمد المعصراوي
بسم الله الرحمن الرحيم (( يأيها الذين ءامنوا إن جاءكم فاسق بنبإ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين ))
إلي الأمة الإسلامية كلها:
سلام الله عليكم ورحمته وبركاته.. وبعد”
فقد شرفني المولى سبحانه وتعالى بأني قضيتُ حياتي كلها خدمةً لكتاب الله تعالى ولازلت بفضل الله , وتشرفتُ أيضا بالعمل 
في أكبر مؤسسة دينية عالمية وهي الأزهر الشريف ولازلت بفضل الله تعالى , ومن هنا أقول لكل من يحاول أن يزج بإسمي من 
خلال إشاعات كاذبة وافتراءات مغلوطة حسبنا الله وكفى . فلم ولن أنتمي في حياتي لأي فصيل أو حزب أوطائفة بعينها.
فيكفيني شرف الانتماء لكتاب الله تعالى , وسأمضي بعون الله وفضله في طريقي الذي أنتمي إليه وهو نشر وتعليم القرآن الكريم
أسأل الله تعالى أن يجعله خالصا لوجهه الكريم وأن يبارك لنا في القرآن العظيم ويختم لنا بخاتمة السعادة أجمعين على كتاب الله
وسنة نبيه الكريم , وصل اللهم وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحمد المعصراوي 
( الاثنين 20/7/2015 )

*فرنسا تسلم الانقلاب 3 طائرات رافال لقتل أهالي سيناء

قالت وكالة الأنباء الفرنسية، إن باريس سلمت، اليوم الاثنين، سلطات الانقلاب العسكري أول 3 طائرات “رافال“.

 الطائرات الثلاث ضمن 24 طائرة “رافال” في الصفقة التي عقدت بين مصر وفرنسا، اشترطت فيها باريس على سلطات الانقلاب استئناف عمليات الجيش في سيناء حتى “تطهيرها” من أي خطر يهدد أمن “إسرائيل“. 

وتعد “الرافال” أفضل إنتاج مجموعة داسو للصناعات الجوية، وتسلمها المسؤولون في حفل أقيم في قاعدة إيستر الجوية جنوب فرنسا، وستقلع إلى مصر غدا الثلاثاء.

 

*ميليشيات الانقلاب تقتل 4 من أهالى رفح في غارة جوية

كشف مصدر أمني بمحافظة شمال سيناء أن مروحيات الجيش شنت غارة جوية، صباح اليوم الإثنين، استهدفت منزلا لعائلة سيناوية بقرية جوز أبو رعد جنوب مدينة رفح

وقال المصدر -الذي فضَّل عدم ذكر اسمه- في تصريحات صحفية: إن “قوات جيش الانقلاب قتلت 4 مواطنين كانوا بالمنزل“. 

وأضاف “حلقت طائرتا أباتشي أعلى المنطقة وقصفتها بعنف، وتم تدمير البنية التحتية للمنزل بالكامل، كما تم حرق وتدمير عدد من السيارات والدراجات البخارية المملوكة للأهالي“. 

 

 

* تامر أمين يتعرض للسب بـ«ألفاظ خارجة» في لندن لتأييده للإنقلاب

تداول مستخدمون لشبكات التواصل الاجتماعي «فيس بوك وتويتر»، الاثنين، مقطع فيديو لشخص يهاجم ويسب الإعلامي الموالي للانقلاب تامر أمين بألفاظ «نابية» أثناء تواجده بلندن ، بسبب موقفه الداعم لعبدالفتاح السيسي وللانقلاب.

وظهر «أمين» وبجواره فتاة يجلسان على سلم أحد المحلات، وأثناء مرور أحد الأشخاص خاطبه قائلا: «ده واحد من اللي شمت في قتل 5 آلاف شخص، أنت دلوقتي زي (…) أمال بتطلع في التليفزيون ليه فاتحلنا بقك».

وقال حساب يُدعى «Mi Ssoo»، أول من رفع الفيديو على «فيس بوك»، إن «أحد الأصدقاء يتحدث في الفيديو مخاطبا الإعلامي تامر أمين أثناء تواجده في لندن »، معلقا على الفيديو بقوله: «مش عجباك لندن خد باسبورك و(…..)».

https://www.youtube.com/watch?v=mLasge6EKeo

*فريق دفاع الرئيس مرسي يتقدم بطعن “فاصل” لوقف الإعدام

كشف عضو فريق الدفاع عن الرئيس محمد مرسي، وقيادات جماعة “الإخوان المسلمين”، محمد الدماطي، عن استعداد فريق الدفاع للتقدم بطعن أمام محكمة النقض ضد حكم الإعدام الصادر في القضية المعروفة إعلامياً بـ”التخابر والهروب من سجن وادي النطرون“.

وأوضح الدماطي، يوم الاثنين، أنّ “الطعن لن يتعلق برد الاتهامات الموجهة ضد مرسي، بل متعلق بعدم اختصاص المحكمة”. كاشفاً أنّ “المرشح الرئاسي السابق، محمد سليم العوا، يعكف على صياغة الطعن، الذي سيتم تقديمه للمحكمة بصفته رئيس فريق الدفاع”. مشيراً في الوقت ذاته، إلى أن “مرسي” متمسك بأنه مازال الرئيس الشرعي ولا يجوز محاكمته أمام تلك المحكمة“.

ولفت الدماطي، إلى أن “موضوع الطعن المقدم لمحكمة النقض بعدم اختصاص المحكمة بمحاكمة مرسي سيكون فاصلاً”. مضيفاً أنّه “في حال قبلته المحكمة وألغت حكم الدرجة الأولى فهذا يعني اعترافاً رسمياً بشرعية الرئيس مرسي“.

وحول ما يتم الترويج له من مخاوف متعلقة بإمكانية إقدام النظام المصري على إعدام مرسي، قال الدماطي، إنّ “الفيصل في هذا الأمر والتكهن سيكون تعديل قانون الإجراءات الجنائية”، موضحاً أنّه “إذا تم تعديل القانون بالصيغة التي روجتها وسائل الإعلام بسرعة البتّ في الأحكام وعدم إلزام المحكمة بسماع الشهود كافة، فهذا يشير إلى وجود نية لدى نظام عبد الفتاح السياسي بتنفيذ أحكام الإعدام ضد مرسي وعدد من قيادات الإخوان المسلمين“.

وتابع عضو فريق الدفاع، إنّ “القانون حتى اللحظة محل رفض من جهات كثيرة وفي مقدمتها مجلس القضاء الأعلى، إلاّ أن جهات وأطرافاً قضائية تسعى إلى التسريع بإصداره“.

وفي هذا السياق، حمّل القيادي الإخواني ورئيس ما يعرف بـالبرلمان الشرعي”، جمال حشمت، النظامَ السياسي المسؤوليةَ عن سلامة مرسي وقيادات الجماعة السجناء، قائلاً، إن “العسكر والداخلية هم من فتحوا السجون في بداية الثورة لنشر الفوضى، وهم يعدّون العدّة لتكرارها، لكن لقتل المعتقلين، باختصار هم يتحملون مسؤولية الحماية“.

وتستأنف، غداً الثلاثاء، محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار، محمد شيرين فهمي، والمنعقدة في أكاديمية الشرطة بالتجمع الأول محاكمة الرئيس مرسي وعشرة آخرين، في القضية المعروفة إعلامياً بـ”التخابر مع قطر”، إذ من المقرر أن تشهد جلسة الغد سماع أول شهود الإثبات في القضية.

وكانت المحكمة أنهت الجلسة الماضية، استعراض أحراز المتهمين من مضبوطات، مختتمةً جلسات استمرت 34 جلسة، ما بين سرية وعلنية، استعرضت خلالها المحكمة محتويات وسائط تخزين المعلومات الإلكترونية المضبوطة مع من تتهمهم النيابة العامة بالتخابر وتسريب أسرار البلاد للخارج.

 

*السيسي “يخشى” الدستور والبرلمان

من دون مواربة، كشف  «عبد الفتاح السيسي»، عن رغبته في تعديل الدستور الجديد وتقليص صلاحيات مجلس النواب المقبل، لمصلحة توسيع سلطات الرئاسة وصلاحياتها. أمرٌ تزامن مع إعلان مصدر حكومي أن الحكومة أعدت، قبل أشهر عدة، مقترحا لتعديل عدد من مواد باب نظام الحكم بالدستور، وخاصة نصوص سلطات البرلمان المتعلقة بسحب الثقة من الرئيس، فضلاً عن تلك المتعلقة بمراجعة القوانين التي صدرت في المدة الأخيرة.

“أنا بقول لكل المصريين، الدستور ده طموح جدا، وحط صلاحيات لو مكنش هتستخدم في البرلمان برشد وبوطنية ممكن يتأذى المواطن أوي ومصر تتأذى أوي، مش هنعمل إجراء استثنائي وأنا أؤكد ذلك، وممكن البرلمان يكون أداؤه خطير جداً بقصد أو بدون قصد يغرّق كل اللي بنعمله»؛ هكذا قال «السيسي»، خلال حفل إفطار جمعه، يوم الثلاثاء الماضي، بعدد من أسر الشهداء والشخصيات العامة تحت مسمى «إفطار الأسرة المصرية». لكن، ما هي صلاحيات البرلمان التي يخشى الرئيس أن يتضرر منها المصريون؟

الدستور المصري، الذي وافق عليه 20 مليون مصري في بناير/كانون الثاني من العام الماضي، خصص للبرلمان 37 مادة، أبرزها المادة 131 التي تعطيه سلطة سحب الثقة من الحكومة، والمادة 137 التي تحظر على الرئيس حل البرلمان إلا في حالات الضرورة، إضافة إلى المادة 159 التي تخوّل البرلمان اتهام رئيس الجمهورية بانتهاك أحكام الدستور، أو بالخيانة العظمى، أو بأي جناية أخرى. لكن تبقى صلاحية سحب الثقة من رئيس الجمهورية نفسه، إحدى أبرز الصلاحيات التي منحها الدستور للبرلمان المقبل.

ويمكن للبرلمان سحب الثقة من رئيس الجمهورية وإجراء انتخابات مبكرة استناداً إلى المادة 161 من الدستور، التي تشترط أن يكون سحب الثقة «بناءً على طلب مسبب وموقع من أغلبية أعضاء مجلس النواب على الأقل، وموافقة ثلثي أعضائه”.

ووفقاً لهذه المادة، بمجرد موافقة ثلثي البرلمان على اقتراح سحب الثقة، يطرح أمر سحب الثقة وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة في استفتاء عام، بدعوة من رئيس مجلس الوزراء، فإذا وافقت الأغلبية على قرار سحب الثقة، يُعفى رئيس الجمهورية من منصبه ويصبح المنصب خالياً، وتجرى الانتخابات الرئاسية المبكرة خلال ستين يوماً من تاريخ إعلان نتيجة الاستفتاء.

أما إذا كانت نتيجة الاستفتاء بالرفض، فإن مجلس النواب سيكون في موقع الحلّ، ثم يدعو رئيس الجمهورية لانتخاب مجلس جديد للنواب خلال ثلاثين يوما من تاريخ الحل.

مصدر حكومي بارز رأى في ذلك، خلال حديث إلى «الأخبار»، «تهديداً لاستقرار مؤسسات الدولة وسلطاتها التشريعية والتنفيذية»، موضحا أن مجلس الوزراء أعدّ منذ أشهر عدة مقترحاً بتعديل عدد من مواد باب نظام الحكم بالدستور بما يحقق التوازن بين صلاحيات الرئيس والحكومة والبرلمان، ومشيراً إلى أنه سيعرض على مجلس النواب فور انعقاده لطرح أمر تعديل الدستور في استفتاء على الشعب حتى يعبّر عن موقفه من تعديل صلاحيات الرئيس.

وشدد المصدر على أن التعديلات لن تمس النصوص المتعلقة بالحقوق والحريات العامة، وإنما ستقتصر على إعادة النظر في صلاحيات الرئيس والحكومة والبرلمان.

الباحث القانوني في المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، المحامي «عادل رافع»، وضع ما يجري الحديث عنه في خانة تراجع دولة القانون وعودة الأنظمة السلطوية التي يحكم بها الرئيس الشعب، ولا يحكم الشعب عبر ممثليه في البرلمان. وتابع قائلاً إنّ «خطورة تعديل الدستور تكمن في أن الدستور الذي أقره 20 مليوناً من المصريين ووافقوا على نصوصه، قد لا يشارك في الاستفتاء على تعديله ربع هذا العدد».

 

*أسرة أحد مجندي كمين “أبوالرفاعى” تكذب الانقلاب.. وتؤكد أنه على قيد الحياة

كشفت أسرة المجند، محمد إبراهيم مصطفى موسى، “22 عامًا” من قرية رأس الخليج بمركز شربين، كذب قيادات العسكر، وحالة التخبط الشديد التى تعانى منها قوات الانقلاب؛ حيث كذبت نبأ وفاة ابنها فى حادث كمين “أبو الرفاعى” بعد إعلان الجيش وفاته فى الحادث.
وقالت أسرة المجند فى تصريحات صحفية، اليوم، إن ابنها ما زال حيا وأنه اتصل بهم، مساء الأحد، مؤكدا أنه كان قد تمكن من الاختباء في أحد الخنادق وقت الهجوم، وأنه تم العثور عليه، قبل قليل.
وتلقت أسرة المجند محمد إبراهيم مصطفى اتصالا من جيش الانقلاب، صباح الأحد، أكد لهم مقتل ابنهم في القصف الذي استهدف كمين “أبو الرفاعي“.
كان قد تعرض كمين أمنى تابع لقوات الجيش بمنطقة  “أبو الرفاعى” بمدنية الشيخ زويد محافظة شمال سيناء لقصف طائرة “F16″ تابعة لقوات الجيش عن طريق الخطأ، بحسب ما أفادت مصادر قبلية، مما أدى إلى مقتل 7 مجندين بينهم ضابط، فيما ادعت القوات المسلحة أنهم لقوا مصرعه جراء قذيفة عشوائية ثم زعمت أنه هجوم إرهابى.

 


*”
فيسك”: السيسي عذب المصريين وينشر العنف بدعم غربي

قال الكاتب البريطاني الشهير روبرت فيسك، في آخر مقالاته المنشورة، اليوم الاثنين: “عندما تعذب شعبك يقوم تنظيم الدولة بنثر (برازه) في الجرح وتلويثه، وهذا هو المسار الذي تسير فيه مصر اليوم“.
ويبدأ “فيسك” مقاله المنشور في صحيفة “إندبندنت” البريطانية بالقول إن “صور الزورق البحري المصري وهو ينفجر أمام خليج سيناء، الأسبوع الماضي، كانت تحذيرا لساستنا الغربيين. نعم، نحن ندعم مصر ونحب مصر، ونواصل إرسال سياحنا إلى مصر؛ لأننا ندعم الجنرال عبد الفتاح السيسي، رغم أنه يسجن أكثر من 40 ألف شخص، منهم أكثر من 20 ألفا من مؤيدي الإخوان المسلمين، والمئات منهم صدرت عليهم أحكام بالإعدام، إلا أن النظام المصري لا يزال يتظاهر بأن أعداءه من الإخوان المسلمين يشبهون تنظيم الدولة“.
ويضيف الكاتب: “قام تنظيم الدولة بدوره الخطير الجديد – كونه قوة إسلامية في سيناء – بقتل مئات من القوات المصرية، فقد قتل أكثر من 60 جنديا قبل أسبوعين، وبعد أن أعلن المتحدث باسم الجيش المصري في القاهرة أن سيناء (100% تحت السيطرة). 
ولكن وبعد تدمير الزورق العسكري الأسبوع الماضي، لنا أن نتساءل: من يسيطر على شبه جزيرة سيناء؟“.
ويرى “فيسك” أن “أكبر معركة تدور اليوم ومنذ عام 1973 هي في سيناء، إلا أننا ندفع هذا النزاع بالحديث عن مخاوفنا في العراق وسوريا وليبيا واليمن. وشعرنا نحن في الغرب بالارتياح من أخذ جنرال علماني مكان الرئيس المنتخب ديمقراطيا، حيث نؤيد قيادة السيسي بكرم، كما دعمنا محمد مرسي من قبل. فقد استأنف الأمريكيون تزويد مصر بالسلاح. ولَمَ لا؟ خاصة أن رجال السيسي يواجهون تنظيم الدولة التدميري“.
ويجد الكاتب أن “الوضع يبدو للمصريين مختلفا، خاصة أنه تتم معاملتهم بعقلية تشبه عقلية الرئيس العراقي صدام حسين، التي تضم طموحات غريبة ببناء عاصمة كبيرة يحتاج الانتهاء منها على الأقل سبع سنوات، وليست بعيدة عن الفرع الجديد من قناة السويس، الذي من المفترض أن بناءه قد انتهى
وستبنى المدينة الجديدة على مساحة 700 كيلو متر، وستكلف 30 مليار دولار. وكان من ضمن الحاضرين عندما تم الكشف عن خطط هذا المشروع الأخرق توني بلير، الذي كان رئيس وزراء بريطانيا، لكنه يقوم الآن بتقديم النصح للرئيس المصري عبر شركة استشارات إماراتية“.
ويشير “فيسك” إلى ما كتبته الأمريكية ماريا غوليا إن “الحلم المبذر للحداثة” يتناقض مع الموقف اللامبالي لمصالح المصريين الحقيقية
فنسبة 60% من القاهرة، القاهرة الحقيقية الموجودة اليوم، قد بني في العقود الماضية، وتوسع على مدار أميال من البنايات الإسمنتية المتداعية، التي لا ترى شجرة بينها بسبب الفقر والحر. ولا أحد يستطيع شراء الفلل التي أقيمت والمطلة على العاصمة، ويتساءل الكاتب: ألا تكون هذه أرضا خصبة لتنظيم الدولة؟.
ويدعو الكاتب في مقاله، إلى النظر إلى مصر الحقيقية التي يحكمها السيسي اليوم. فبدلا من إحياء المدينة المتعبة التي حكمها البريطانيون والملك فاروق وعبد الناصر والسادات ومبارك، يريد السيسي أن يبدأ من جديد، رغم وجود “القاهرة الجديدة” خارج المدينة الأصلية، التي تم بناؤها توسعة للمدينة في عهد السادات ومبارك.
مشيرا إلى أنها بذلك ستكون مدينة السيسي القاهرة الجديدة الجديدة، وهي محاولة ثانية للتخفيف من الفشل الاجتماعي.
ويقول فيسك: “على الرئيس ألا يقلق كثيرا حول مشكلات العمال والعمل في مدينته الفنتازية، خاصة أن المحكمة الإدارية العليا قد أصدرت قرارا بمنع الإضرابات؛ باعتبارها مخالفة للقانون، مع أن المادة 13 من الدستور نصت عليها. وقد أصدرت المحكمة حكما بإحالة ثلاثة عمال مدنيين إلى التقاعد، وعقاب 14 آخرين بتأجيل ترقيتهم في مدينة المنوفية، بحجة أن الانسحاب من العمل (يتعارض مع تعاليم الدين الإسلامي ومقاصد الشريعة). 
وبناء على قرار المحكمة، الذي يشبه محاكم داعش، فإن (طاعة أوامر المسؤولين الكبار في العمل هي واجب)”.
ويبين الكاتب أن الحكومة المصرية عليها ألا تقلق كثيرا حول نقابات العمال المصرح بها، فرئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر جبالي المراغي، قال في حديث له مع صحيفة محلية وأعلن أن “مهمتنا هي تنفيذ أوامر الرئيس، وزيادة الإنتاج ومكافحة الإرهاب“.
ووجد نائب رئيس الوزراء السابق زياد بهاء الدين الحكم مثيرا للغرابة، وقال: “ألم نتظاهر ضد الدستور الذي أعده الإخوان المسلمون الذي حاول الخلط بين الدين والسياسة“.
ويعلق فيسك قائلا: “صحيح، فنحن في الغرب الآن نشجع الدولة المألوفة (الجديدة) في مصر: أبوية وديكتاتورية ومهددة بالأعداء الخارجيين، ولن يمضي الوقت طويلا قبل أن تعلن الحكومة المصرية تنظيم الدولة فرعا من فروع الموساد“.
ويختم الكاتب مقاله بالقول: “في الحقيقة مصر تحذو حذو دول كثيرة مزقها تنظيم الدولة، فعندما تعذب شعبك ففي جروجه يتبرعم تنظيم الدولة، وما يجري اليوم في سيناء، التي يزعم الجيش أنها تحت السيطرة كما في بقية مصر، واغتيال النائب العام في القاهرة يثبت أن عمليات تنظيم الدولة قد اجتازت قناة السويس، بحيث يمكنه ضرب البحرية المصرية“.


 

*مزاعم حول خلافات بين “السيسي” و وزير دفاعه حول ضرب “غزة

كشف مصدر سياسي مقرب من المؤسسة العسكرية في مصر جزءاً من خفايا الخلاف بين رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، ووزير الدفاع صدقي صبحي، والذي تمحور بشكل أساسي حول تدخل الأول في عمل القوات المسلحة، والمعركة ضدّ تنظيم “ولاية سيناء“.

وقال المصدر إن “صبحي اشتكى إلى بعض الأصدقاء المشتركين بينه وبين السيسي، من إصرار الأخير على التدخل في الشؤون الدقيقة للقوات المسلحة، وتجاهل صبحي”. وأشار إلى أن ذروة الخلاف بين الرجلين كانت عقب الهجوم الموسع الذي شنه عناصر تنظيم “ولاية سيناء”، نهاية رمضان الماضي، على عدد من أكمنة الجيش في شبه جزيرة سيناء، في أعنف هجوم من نوعه.

وأوضح المصدر أن “بعض المحيطين بالسيسي، وفي مقدّمتهم رئيس الأركان، الفريق محمود حجازي، ورئيس الاستخبارات الحربية، محمد فرج الشحات، نصحوه بتوجيه ضربة عسكرية لمدينة رفح الفلسطينية، على أن تكون ضربة إعلامية، ويتم التركيز خلال الحديث عنها، على أنها لمواقع مجموعات تكفيرية في المدينة التابعة لقطاع غزّة، وذلك لتهدئة الرأي العام المصري“.

وتابع أن “الفكرة كانت تكراراً لما حدث بعد توجيه سلاح الجو المصري ضربة إلى مدينة درنة الليبية عقب إقدام عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) على ذبح 22 من العمال المصريين العاملين هناك، إلا أن وزير الدفاع عارض تلك الخطوة بشدّة، بحسب المصدر، خوفاً من ارتدادات تلك الخطوة على الجيش المصري.

وأوضح المصدر نفسه أن “هذا الخلاف كان السبب الحقيقي وراء عدم ظهور وزير الدفاع صدقي صبحي، وقائد منطقة سيناء العسكرية، الفريق أسامة عسكر، إلى جوار السيسي خلال زيارته مقرّ الجيش الثاني في مدينة العريش، في حين ظهر رئيس الأركان، وقائد الجيش الثاني”. الخلافات داخل أركان النظام المصري لا تتوقف عند السيسي وصدقي، إذ أكد المصدر السياسي أن “هناك أزمة واضحة بين أركان النظام المصري، متمثلة في الخلاف الشديد بين الاستخبارات الحربية من جهة، وجهاز الاستخبارات العامة الذي يترأسه اللواء خالد فوزي، من جهة ثانية“.

وأشار إلى أن “هناك تبايناً كبيراً في تصور وآراء الجهازين بشأن الأحداث التي تمر بها البلاد وكيفية مواجهتها، بالإضافة إلى سريان حالة من الغضب داخل جهاز الاستخبارات العامة، بسبب تدخل الاستخبارات الحربية في أمور لا تعنيها تتعلق بإصدارها تقارير، وهي شأن خاص بالاستخبارات العامة”. وينقل المصدر عن قيادات بارزة في جهاز الاستخبارات العامة، لم يسمها، أن “السيسي لا يثق في الجهاز ويعتمد بشكل أكبر على الاستخبارات الحربية، نظراً لخلفيته العسكرية وطبيعة عمله السابق، بإلاضافة إلى السبب الأهم والأبرز، وهو أن لديه انطباعاً، ربما يصل إلى حد التأكد من أن الجهاز، أي الاستخبارات العامة، ومعظم قياداته يدينون بالولاء للمرشح الرئاسي السابق، الفريق أحمد شفيق“.

في الإطار نفسه، أشار مصدر سياسي آخر إلى أنّ “الخلاف بين جهازي الاستخبارات انعكس بشكل كبير على قضية قطاع غزة”، لافتاً إلى وجود “قناعة راسخة لدى الاستخبارات العامة، باعتبارها المسؤول الرسمي من جانب الدولة، عن إدارة الملف الفلسطيني، ببراءة حركة “حماس” من الأحداث التي تشهدها سيناء، وتأكيد الجهاز أكثر من مرة لقيادات الحركة خلال لقاءات مشتركة، عدم توجيه أي اتهام إليهم، وتأكيدهم أنهم يعلمون أن الحركة غير متورطة في أحداث سيناء، وكذلك تأكيدهم أنهم غير مسؤولين عن الحملة الإعلامية ضدّ الحركة في الإعلام المصري”.

وتابع “على النقيض تماماً؛ هناك وجهة نظر مختلفة لدى الاستخبارات الحربية التي ترى أن “حماس” عدو صريح لهم“.

 

*سمية” من أيرلندا: لن نشعر بالحرية وشقيقنا الأصغر في سجون مصر

 أكدت سمية حلاوة، أن محنتها لم تنته بالإفراج عنها وأخواتها من السجون الانقلاب في مصر ، وعودتهم إلى أيرلندا؛ بسبب استمرار اعتقال أخيها إبراهيم حلاوة (كان عمره 17 عاما وقت القبض عليه، وقضى داخل السجن يومي ميلاده الثامن عشر والتاسع عشر)، في انتظار محاكمة جماعية تضم 493 آخرين.

وأضافت “سمية” -في حوار مع صحيفة هيرالد الأيرلندية- “نحن ندين ما يحدث في جميع أنحاء العالم، وندين ما يقوم به تنظيم الدولة، لكن ما يحدث في مصر من سلطات الانقلاب إرهاب أيضًا.. هذا هو الواقع“.

وذكرت الصحيفة، أن سمية التي لم ترجع إلى مصر منذ ذلك الحين، تتابع بفعالية حملة إطلاق سراح أخيها إبراهيم، ونقلت عنها قولها: “رغم إطلاق سراحنا، لا نشعر بالحرية؛ لأن أخينا الأصغر لا يزال هناك“.

وتابعت الصحيفة: إبراهيم وعائلته كانوا يحصلون على الدعم القنصلي من السفارة الأيرلندية بمصر، ومنذ اعتقال إبراهيم زاره مسئولو السفارة في 42 مناسبة، لكن سمية ترى أن الحكومة الأيرلندية مقصرة في المطالبة بإطلاق سراح أخيها، ما يعني أن اعتقاله قد يستمر لعدة أشهر، أو سنوات.

وأردفت سمية: “كم هو مخيف أن هؤلاء الناس، الذين يعرفون حقوق الإنسان بشكل جيد جدًا، سيقولون إنه ليس بمقدورهم التدخل في العملية القضائية، في حين يعرفون أنه لا يوجد شيء من هذا القبيل، ولا إجراءات قضائية عادلة الآن في مصر، خاصة حينما يتعلق الأمر بالمحاكمات الجماعية غير القانونية“.

 

*في عهد الانقلاب.. أحزاب اليسار تتحول لجمع القمامة وترفض السياسة

ثلاثة تصريحات كاشفة، تعبر عن تراجع العمل السياسي وتأميمه، وتحول الأحزاب عن السياسة، التي وظيفتها العمل بالسياسة أساسا، وإيثارها العمل الاجتماعي في ظل الخوف من المواجهة مع النظام القائم، متعللة بقلة الموارد المالية.
شهدت الساحة السياسية تراجعا وتقزيما للأحزاب منذ انقلاب 3 يوليو، عبرت عنها تلك التصريحات الثلاثة التي تناقلتها وسائل الإعلام المصرية، اليوم الإثنين.
حيث قال عبد الغفار شكر، رئيس حزب “التحالف الشعبى”، إن أحزاب اليسار تمر بأزمة بسبب وجود مشاكل فى المجتمع تمنع الحزب الجماهيرى أن يكون مفتوحا أمام آفاق النمو والتطور، لافتا إلى أن ذلك ليس مبررا وجميع القيادات من اليسار مسئولون جزئيا عن أزمة اليسار.
فيما قال محمد سامى رئيس حزب “الكرامة”، إن عدد الأحزاب وصل إلى ما يقرب من 100 حزب، ولا يقل عن 70 حزبا منها وهمية تحت مبررات ورقية أو عائلية، موضحا: “الأحزاب المؤثرة تعودت على الظرف الاستثنائى، أى المناسبات الكبرى اللى فيها مواقف سياسية كبرى، هنا تمارس الأحزاب فعلا جماعيا مثلما حدث فى جبهة الإنقاذ” ولم تعتد غير ذلك”.
وأكد رئيس حزب “الكرامة”، في تصريحات صحفية، تعليقا على ما أدلى به الدكتور جودة عبد الخالق القيادى اليسارى، أن أحزاب اليسار فى واد وهموم المجتمع فى واد آخر: “ثقافة الأداء الحزبى ما زالت تحبو علاوة على صياغة القوانين للعمل العام للأحزاب بطريقة ملتوية وخبيثة وتعتبر الأحزاب فيها مجرد شكل، ثم تظهر اقتراحات مثل تشكيل قائمة موحدة وهذا ما ليس له علاقة بالعمل الحزبى أو الواقعية”.
وعن الذكرى الـ63 لثورة يوليو، أضاف محمد سامى: “لست راضيا عما وصل إليه التيار الناصرى والظروف العامة تفرض على هذا التيار شأنه شأن تيار اليسار كله الوضع الحالى”.
وتابع: “الأداء الحزبى أصبح قائما على القدرات المالية، إضافة إلى قوة الفلول والنمط العائلى؛ لأن أغلب الأحزاب محدودة الموارد، ولذا عليها أن تقدم حلولا لزيادة الموارد الأساسية لها أو الانسحاب من المشهد؛ لأن مفيش حد هيديك فلوس لتمارس العمل السياسى“.
واستطرد: “الأحزاب عليها أن تعتمد على فكر جديد عشان خدمة الناس وليس الاعتماد فقط على الجسارة ومواجهة الحاكم، ومفيش حاجة اسمها نعمل مشاريع تمول الحزب؛ لأن ده كلام مش منطقى وفيه دوافع تجارية وليست سياسية“.
وعن النزول للشارع، أضاف سامى قائلا: “النزول للشارع يعنى أن يكون هناك مشروع يتم تنفيذه مثل محو الأمية أو إزالة القمامة فى المناطق الفقيرة، وهذا ما قام به حزب “الكرامة” إلا أن الأمر لم يأخذ حقه فى الدعاية فلم يحقق النتائج المرجوة منه، وجارٍ بحث تنفيذ مشاريع فى هذا الإطار خلال المرحلة القادمة“.
وكان الدكتور جودة عبد الخالق وزير التضامن الاجتماعى الأسبق ورئيس اللجنة الاقتصادية بحزب “التجمع” أكد أن الأحزاب المنتمية لليسار لا تتواصل مع الشارع، مضيفا: “من العار أن يوجد هذا العدد من الأحزاب المنتمية لليسار، خاصة أن كلها أحزاب قزمية ولا تتواصل مع الشارع رغم تغيير الظروف وإتاحة الفرصة أمامها لذلك“.
وأضاف جودة عبد الخالق فى تصريحات صحفية: حزب “التجمع” أصبح أقل حجما مما كان عليه فى الثمانينات والتسعينات سواء فى الدور السياسى أو عدد العضوية، فهناك عدد من الأحزاب خرجت من رحمه ولم تفعل شيئا كالتحالف الشعبى والناصرى، بل ساهمت فى إضعاف التجمع فقط.. فاليسار فى واد وهموم المجتمع فى واد آخر”.