الجمعة , 22 يونيو 2018
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » اعتصامات (صفحة 4)

أرشيف القسم : اعتصامات

الإشتراك في الخلاصات<

المرصد الإعلامي الإسلامي يدعو المسلمين لوقفة في كل مكان – بيان هام

بسم الله الرحمن الرحيم

“إلا تنصروه فقد نصره الله”

يا جماهير أمتنا المسلمة … انتصاراً لنبينا صلى الله عليه وسلم … وتأكيداً على محبتنا له … وإغاظة لأعداء الله الحاقدين … يدعوكم المرصد الإعلامي الإسلامي في كل مكان للخروج غضبة ونصرة للنبي محمد خاتم الأنبياء .

إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم

هاهم أعداء الأمة يجددون كراهيتهم المعلنة للإسلام والإنسانية جمعاء باستهدافهم لنبي الرحمة والإنسانية بفيلم مسيء للرسول الأكرم من إنتاج صهيوني أمريكي ، بعد سلسلة إساءات متكررة للرسول سبقت من سنوات أبرزها الرسوم الكاريكاتيرية المسيئة والمشينة ، لنجد أن أولئك الذين يتذرعون بالديمقراطية لمهاجمة الإسلام ونبي الرحمة هم يتخبطون في الظلام أمام النور المحمدي الذي عم الكرة الأرضية واخرج ساكنيها من الظلمات إلى النور لتكون رسالته الخالدة محطا لمن أراد التحرر من عبودية العباد إلى عبودية رب العباد، الذي كفل لهم حرية وكرامة سمت بإنسانيتهم وخلصتهم من ظلم الطواغيت .
إننا لا نعتبر هذه الإساءة حالة فردية وإنما هي حلقة من سلسلة من الاعتداءات على مقدساتنا حيث دنس المصحف في غوانتنامو وحرق في أمريكا وأفغانستان على أيدي الجنود الأمريكان وأسيء للنبي محمد صلى الله عليه وسلم في الدنمارك، لهذا فإننا نعتبر من الواجب على المسلمين اليوم العمل للرد على هذه الإساءات بأي وسيلة مشروعة.
إن الإساءة المتعمدة للرسول في الفن الزائف الذي يدعيه بعض المعتوهين من أمريكا وبعض دول الغرب برعاية حكوماتهم وبدعم صهيوني واضح هو رسالة استخفاف بمشاعر مئات الملايين من المسلمين في العالم ، وهو صورة علنية من الحرب ضد الإسلام الحنيف بعد أن فشل حلف الشيطان بإطفاء نور الله في الأرض .
وما حدث من انتاج فيلم يسيء للرسول محمد صلى الله عليه وسلم يعتبر جزءا من السياسات الممنهجة والمتكررة في الإساءة للإسلام والمسلمين والتي تعتبر أمريكا وبعض الدول الغربية الحاضنة والداعمة لها.
إننا نعلن رفضنا واستنكارنا للإساءة للنبي المصطفى صلى الله عليه وسلم، وذلك بعد صلاة الجمعة 14 سبتمبر 2012م
إننا في المرصد الإعلامي الإسلامي إذ ندين بشدة هذا العمل المشين والبعيد عن أي معنى للإنسانية ، لا يسعنا إلا أن نؤكد على ما يلي :
1. إن إهانة الرسول الأكرم في فيلم أمريكي هو تجاوز للخطوط الحمراء ، فلا يمكن السكوت على ذلك بأي شكل من الأشكال .
2. ندعو المسلمين جميعا إلى نصرة نبيهم وقائدنا وحبيبنا حبيب الله لان ذلك واجب عليهم .
3. على الإدارة الأمريكية أن تحاسب وتعتذر لامتنا عن هذا العمل فلن تخذل أمتنا نبيها وقدوتها.
4. نصرة نبينا محمد تكون بالتمسك بنهجه وبالدرب الذي رسمه لنا والاعتصام بحبل الله المتين .
5. ندعو الدول الإسلامية إلى قطع العلاقات مع الولايات المتحدة وأي دولة تستهين بالإسلام وتسيء له ، فلا تهاود مع من يهين خير الأنام وإمام المرسلين .
6 – نناشد علماء الأمة والحكام نصرة رسول الله صلى الله عليه وسلم لا نريد شجب واستنكار وإنما موقف إسلامي موحد رادع ، ونطالب بمقاطعة المنتجات الصهيونية ومنتجات أي من الدول المسيئة للإسلام .

ويهيب المرصد الإعلامي الإسلامي بالمسلمين فوق كل ارض وتحت كل سماء أن يهبوا لنصرة نبيهم محمد صلى الله عليه وسلم حتى لو كلفنا هذا أرواحنا فنصرته صلى الله عليه وسلم من إعلاء كلمة الله ( من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو في سبيل الله) ،حتى يعلم الغرب إن دماءنا رخيصة دون رسول الله وان كل شيء يهون لنصرته صلى الله عليه وسلم. ومن هنا فإننا نثمن عاليا مواقف إخواننا الذين انتصروا لنبيهم قولا وعملا ونبارك كل جهد في هذا السبيل في كل مكان .

مشاركتكم وفاءٌ لرسولكم صلى الله عليه وسلم

وفي لندن ينظم المرصد الإعلامي الإسلامي اعتصاماً أمام السفارة الأمريكية بعد صلاة الجمعة في العنوان التالي :
Location: 24 Grosvenor Square، London W1 A 2LQ

والله من وراء القصد

المرصد الإعلامي الإسلامي
http://www.marsad.net/

 

أهالي المعتقلين اليمنيين في العراق ينظمون وقفة احتجاجية أمام مقر الحكومة

أهالي المعتقلين اليمنيين في العراق ينظمون وقفة احتجاجية أمام مقر الحكومة

ينظم أهالي المعتقلين اليمنيين في العراق وقفة احتجاجية بالتنسيق مع منظمتي هود والكرامة، غداً الثلاثاء، أمام مقر رئاسة الوزراء بصنعاء، للتنديد بالموقف السلبي للحكومة اليمنية إزاء معاناة أبنائهم المعتقلين في السجون العراقية، في الوقت الذي نجحت حكومات عربية في استعادة مواطنيها الذين كانوا معتقلين هناك.
ويطالب أهالي أكثر من 22 معتقلاً يمنياً في سجون العراق، رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي ورئيس حكومة الوفاق الوطني محمد سالم باسندوة، التدخل الفوري للإفراج عن أبنائهم المعتقلين في السجون العراقية، أسوة بغيرهم من مواطني البلدان العربية الذين نجحت حكوماتهم في استعادتهم.
واستغرب المحامي في منظمة “هود” حميد الحجيلي، المكلف بمتابعة قضية المعتقلين اليمنيين في العراق، تقاعس الحكومة اليمنية في اتخاذ أي إجراء جاد إزاء هؤلاء المعتقلين، خاصة وقد أبدت الحكومة العراقية موافقتها على تبادل السجناء بين البلدين، وناشد الحجيلي الجهات المختصة في الحكومة ومنظمات المجتمع المدني ووسائل الإعلام، التفاعل مع لجنة الدفاع عن المعتقلين للتضامن معها ومساندتها في العمل على الإفراج عن كافة المعتقلين في الخارج واستعادتهم.
من جانبه، أشاد المنسق القانوني للكرامة في اليمن محمد الأحمدي بقرار الحكومة العراقية، أخيراً، إيقاف أحكام الإعدام بحق اثنين من المعتقلين اليمنيين، من بين حوالي 22 معتقلاً يمنياً كانوا قد حوكموا بموجب قانون مكافحة الإرهاب، أو بتهمة دخول الأراضي العراقية بطريقة غير مشروعة، وفي ضوء محاكمات مختصرة وغير عادلة.
من الجدير بالذكر أن المرصد الإعلامي الإسلامي قام بمناشدات العام الماضي بضرورة قيام السلطات اليمنية باتخاذ اجراءات عاجلة من شأنها الإسراع في إنقاذ حياة المعتقل اليمني في العراق صالح موسى أحمد البيضاني (18 سنة)، المحكوم بالإعدام بموجب محاكمة تفتقد إلى الحد الأدنى من معايير العدالة وضمانات الحق في الدفاع، خصوصاً وأن هناك معلومات توفرت عليها أسرته تشير إلى أن حياة ابنها في خطر وشيك بعد مصادقة السلطات العراقية أخيراً على تنفيذ حكم الإعدام بحقه ، ويعاني المعتقلين من وضع صحي سيء وحالة نفيسة متدهورة.
هذا وقد أصدرت محاكم عراقيه حكم إعدام لاثنين منهم والحكم بالسجن على 2اخرين بينما لازال عدد كبير منهم يقبعون في السجن دون أي محاكمه أو إي تهم تتوجه لهم .
وأهاب المرصد السلطات اليمنية القيام بالتزاماتها الدستورية والأخلاقية والإنسانية بحق 19 سجيناً يمنياً في العراق، يتوزعون على سجن سوسة بمحافظة السليمانية التابعة لإقليم كردستان العراق، بينهم السجين البيضاني، وسجن الرصافة في العاصمة بغداد، وقد صدرت بحقهم عقوبات متفاوتة، تتراوح بين الإعدام والسجن لفترات بين 15 و30 سنة.
كما طالب بإعادة النظر في الأحكام الجائرة التي صدرت بشأن آخرين، بمن فيهم السجينة اليمنية حسناء علي حسين يحيى (29سنة) المحكومة بالمؤبّد والعمل على إعادتها وجميع المعتقلين لليمن.
يشار إلى أن الحكومة اليمنية كانت قد أعلنت تشكيل لجنة متابعة تضم عدداً من الجهات الحكومية والمجتمع المدني لدراسة قضية المعتقلين اليمنيين في الخارج، غير أن هذه اللجنة التي يعلق عليها أهالي المعتقلين آمالاً عريضة، لم تحرز أي تقدم من شأنه استعادة أبنائهم المعتقلين خارج البلاد.

أهالي المعتقلين اليمنيين في وقفة سابقة

 

الآلاف يشاركون في مسيرة حاشدة دعماً للأسرى

الآلاف يشاركون في مسيرة حاشدة دعماً للأسرى

أبو مجاهد يؤكد إستنقاذ الأسرى من الأسر الصهيوني من صلب عقيدتنا الإسلامية وعمليات أسر الجنود هو طريق الخلاص للأسرى

شبكة المرصد الإخبارية

نظمت لجان المقاومة صباح اليوم الأثنين مسيرة جماهيرية حاشدة إنطلقت من أرض الكتيبة غرب مدينة غزة  وتوجهت الى مقر الصليب الأحمر للتضامن مع الأسرى الأبطال في السجون الصهيونية .

وشارك آلاف من أبناء المقاومة في المسيرة الجماهيرية حيث رفعت الشعارات المناصرة لاسرانا الأبطال في إضرابهم عن الطعام والتي تدعو ألوية الناصر صلاح الدين والمقاومة الفلسطينية بضرورة التحرك لإنقاذ الأسرى من السجون الصهيوني وهم يعانون الظلم والقمع والاستفراد الصهيوني .

وانتهت المسيرة بوقفة تضامنية أمام مقر الصليب الأحمر حيث تم إلقاء العديد من الكلمات منها كلمة للأستاذ محمد البريم ” أبو مجاهد ” الناطق بإسم لجان المقاومة والشيخ عماد عبد الغفور رئيس حزب النور المصري والأسير المحرر تيسير البرديني .

ولقد أكد ” أبو مجاهد” إلتزام لجان المقاومة بالوقوف مع الأسرى في معركتهم البطولية وأن الإستراتيجية الأمثل للخلاص من الأسر الصهيوني هو عبر عمليات أسر الجنود الصهاينة .

وقال أبو مجاهد أن المقاومة التي قدمت ثلاثة من خيرة أمنائها العامون في الصراع مع العدو الصهيوني تعرف جيدا أن الطريق الوحيد للحوار مع العدو هو بالمقاومة ولقد كان آلم الأسرى يسكن قادتنا الشهداء ( أبو عطايا , أبو عوض , أبو إبراهيم  ) وأن مجاهدي الألوية لن يتركوا الطريق التي خطوها بدمائهم في عملية الوهم المتبدد والتي أسر فيها شاليط وتم خلالها تحرير الكثير من الأسرى الأبطال .

مؤكداً أن استنقاذ الأسرى هو من صلب ديننا الحنيف وعقيدتنا الإسلامية الراسخة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم في رسالة للأمة ( فكوا العاني , فكوا الأسير) .

من ناحيته تقدم الشيخ عماد عبد الغفور رئيس حزب النور المصري بالتحية للأسرى الأبطال مؤكدين وقوف الشعب المصري خلف الأسرى وخلف الشعب الفلسطيني في جهاده ضد العدو الصهيوني .

وأكد الشيخ عبد الغفور  أن قضية فلسطين وقضية الأسرى هي قضية الشعب المصري والأمة جمعاء والواجب أن يتحرك الجميع من أجل نصرة الشعب الفلسطيني ورفع الحصار عنه وإنقاذ الأسرى من السجون الصهيونية .

الأسير المحرر تيسير البرديني طالب  شعبنا الفلسطيني وفصائله بضرورة التحرك المستمر نصرة للأسرى وهم يخوضون المواجهة بأمعائهم الخاوية لتحقيق مطالبهم العادلة ورفع الظلم والبطش عنهم الذي تمارسه ادراة السجون الصهيونية .

وتقدم الأسير المحرر البرديني بالتحية للأسرى مؤكدين أن أخوانهم المحررين يقفون هم والشعب الفلسطيني ومقاومته معهم حتى تحقيق النصر على السجان الصهيوني .

مسيرة4

مظاهرة أمام السفارة المصرية قى اليونان احتجاجا على قتل إمام مسجد

مظاهرة أمام السفارة المصرية قى اليونان احتجاجا على قتل إمام مسجد وإهمال السفارة

حالة من الغضب الجالية المصرية في اليونان سادت أبناء الجالية المصرية بعد أن فظ محمد سلام إمام مسجد مصري في اليونان أنفاسه الأخيرة، الجمعة، بعد غيبوبة استمرت 15 يوما إثر الاعتداء عليه من قبل يوناني الجنسية، وسط تجاهل تام من مسؤولي القنصلية المصرية في أثينا، على حد قول أبناء الجالية الذين نظموا وقفة احتجاجية أمام مقر السفارة، فور سماع نبأ وفاته. وندد المتظاهرون، وبينهم أعضاء في حركة «6 أبريل»، بما وصفوه «تجاهل» مسؤولي السفارة للواقعة رغم إبلاغهم بها قبل 15 يوما. ورددوا هتافات قالوا فيها «محمد فقد حياته من أجل حياة كريمة لابنته.. فهل من مجيب؟!».

وأثناء الوقفة التي بدأت 5 عصرا، وقعت بعض المشادات مع رجال الأمن اليوناني، عندما حاول المتظاهرون الاعتصام خارج مقر البعثة، على اعتبار أن التصريح الصادر لوقفة سلمية محددة بمدة زمنية معينة، على حد تأكيد مصدر أمني. وكانت حالة من الغضب قد انتابت أبناء الجالية على مدار الأسبوعين الماضيين، بسبب «عدم تحرك أي جهة» لمعرفة المعتدي وسبب الاعتداء، وهو ما دفع بعضهم للتحري بنفسه.

ويقول أحمد ذكي، منسق حركة 6 أبريل، وأحد الداعين للوقفة، إنه طوال الفترة الماضية «لم يكن لدينا معلومات عن مكان سكن أو عمل محمد». وأضاف أنه عندما توجه البعض إلى السفارة للاستفسار عنه، أجاب أحد المسؤولين بأن «شغل الاستخبارات هذا من شأن الشرطة وليس من شأن المواطنين المصريين العاديين». وأوضح «عندما لم نجد استجابة من السفارة أو البوليس، قررنا البحث بأنفسنا، فتوجهنا إلى حديقة يجتمع فيها الأجانب (عمال اليومية) حتى وصلنا إلى شخص تعرف على محمد، وبالتدريج توصلنا إلى مكان سكنه وهو بيت مهجور ليس به مياه أو كهرباء».

أكد القنصل المصري في أثينا محمد المهدي أن «جثمان محمد سيتم إرساله إلى القاهرة على نفقة الدولة، ونظرا لعدم وجود جواز سفر له، سيتم استخراج وثيقة سفر باسمه، وسيتم التنسيق الآن مع وزارة الصحة في القاهرة لاستكمال الإجراءات». وعلق على الوقفة قائلا «من حق الناس التعبير عما يدور حولها، ونحن نقدر موقفهم وألمهم بسبب موت محمد، خاصة أن أخلاقه كانت عالية وتمتع بسمعة طيبة بين أبناء الجالية. لكن هناك لبس في المعلومات لدى البعض، فالسفارة لن تترك حق محمد ولا حق أي مصري موجود في أثينا».

وأوضح القنصل «نحن راضون عن إجراءات الشرطة اليونانية حتى الآن، خصوصا أنه يتم التنسيق مع إدارة شرطة الأجانب التابعة لوزارة حماية المواطن، بما يعني أن الجريمة اتخذت بعدا سياسيا.. سنتابع التفاصيل باستمرار وسنقوم بإرسال التقارير أولا بأول إلى وزارة الخارجية في مصر كي لا يضيع حق محمد».

دعاة الأزهر يردون علي بيان الإفتاء ها نرددها جيل ورا جيل لن نعترف بإسرائيل

دعاة الأزهر يردون علي بيان الإفتاء “ها نرددها جيل ورا جيل لن نعترف بإسرائيل”

عمرو عبد المنعم
وجه الدعاة الذين احتجوا أمام المقر الرئيسي لدار الإفتاء المصرية بيانا لهم اليوم يردون به علي بيان دار الافتاء والذي رفضت من خلاله التطاول علي المفتي، مؤكدين من خلاله “بأننا لا نتطاول علي المفتي ،ولكن نريد إقالته وسحب الثقة منه لأنه هو من تطاول علي الأمة لزيارته المشئومة لإسرائيل”.

وأضاف البيان “إن الكنيسة المصرية المتمثلة في البابا الراحل شنودة الثالث والبابا الحالي قد رفضت زيارة القدس وهي تحت الحصار الإسرائيلي، وإذ بنا نجد المفتي يقوم بزيارته والتي تعد تطاولا علي الأمة بفتحه باب التطبيع وباب تجنيد الشباب بالجاسوسية والعمالة مع العدو الأول للعرب، وجواز زواجهم من الإسرائيليات ، مما ينذر بكارثة كبري، كما أن زيارته تعطي شرعية للعدو المغتصب وتفقدنا حقوقنا السليمة”.

وشدد الدعاة هاتفين ، “نقول للمفتي ها نرددها جيل ورا جيل لن نعترف بإسرائيل”.

ويكمل الدعاة “نقول للدكتور علي جمعة، إقرأ فتاوي الأزهر علي مدار تاريخه الذي أكد من خلالها تحريم وجرم التعامل والصلح مع العدو الصهيوني”.

وأخيرا اعتبر البيان أن الزيارة يعد بمثابة تكريس لمعسكر التبعية والخيانة والعمالة والخزي والعار والاستسلام للعدو ومحاولة دفن الصمود والمقاومة واسترداد الحقوق المغتصبة وعلى رأسها الحقوق الدينية الإسلامية منها أو المسيحية.