Friday , 18 September 2020
خبر عاجل
You are here: Home » الأخبار المحلية » مصر تهتف بإسقاط الانقلاب . . الجمعة 17 أكتوبر . . انصروا الأقصى
مصر تهتف بإسقاط الانقلاب . . الجمعة 17 أكتوبر . . انصروا الأقصى

مصر تهتف بإسقاط الانقلاب . . الجمعة 17 أكتوبر . . انصروا الأقصى

ملالا بعد فوزها بنوبل ترفع يدها بإشارة رابعة والي جوارها توكل كرمان

ملالا بعد فوزها بنوبل ترفع يدها بإشارة رابعة والي جوارها توكل كرمان

مصر تهتف بإسقاط الانقلاب . . الجمعة 17 أكتوبر . . انصروا الأقصى

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

*مسيرة ليلية مفاجئة بميدان النعام تهتف “ارحل يا فاشل

نظم أهالي عين شمس شرق القاهرة، مسيرة ليلية مفاجئة، انطلقت المسيرة من ميدان النعام استجابة لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية للمشاركة في أسبوع “أنصروا الأقصى” للتنديد بانتهاكات الصهاينة ورفض الانقلاب العسكري.
جاءت المسيرة رداً لمحاصرة قوات امن الانقلاب لمسجد حمزة بعين شمس بالمدرعات، لمنع المتظاهرين من التظاهر.
وردد المتظاهرون الهتافات المطالبة بإسقاط النظام العسكري الدموي ورئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي ومنها ” ارحل يا سيسي ، ارحل يا فاشل ، يسقط حكم العسكر ، الانقلاب هو الارهاب ، وغيرها من الهتافات المناهضة للانقلاب”.

*محلب”: الانتخابات البرلمانية نهاية فبراير 2015 بنفس نزاهة إنتخابات الرئاسة

كشف إبراهيم محلب، رئيس مجلس وزراء الانقلاب، عن موعد إجراء الانتخابات البرلمانية، معلناً إن الجولة الاولي للانتخابات ستكون نهاية فبراير 2015.

 وقال “محلب”، خلال تصريحات تليفزيونية، ان الحكومة لن تتدخل من قريب او بعيد في الانتخابات البرلمانية المقبلة، مؤكداً انها ستكون بنفس النزاهة التي تمت بها الانتخابات الرئاسية.

 

*سلسلة بشرية ليلية نسائية لضنك بسوهاج

نظمت ثائرات سوهاج فى اليوم العالمى للفقر 17 – 10 سلسلة بشرية بمنطقة الحويتى منددات بغلاء الأسعار وتفاقم المشكلات وتردى أحوال البلاد.
ورددن بعض الهتافات ورفعن لافتات تحمل عبارات السخط والغضب مما وصلت إليه أحوال البلاد وحالة التردى والترهل التي أصابت مؤسسات المجتمع بما أثقل كاهل المواطن بالاعباء منها ” ضنك ، فقر ، بطالة ،، الاسعار مولعة نار ..”

*اشتعال النيران فى محول كهرباء بجنوب العريش

شب حريق بمحول كهربائى، جنوب العريش، منذ قليل مساء الجمعة، والذي يغذي منطقة الطويل والمزارع، وجارى التأكد من ارتباط الحريق بأى عمل تخريبى من عدمه.

وأعلن مصدر مسؤول بشركة توزيع الكهرباء بشمال سيناء، أنه تم اتخاذ الاجراءات الوقائية اللازمة في مثل هذا الموقف، حيث تم فصل مغذى الكهرباء عن جميع المحولات الواقعة في منطقة جنوب العريش، من خلال لوحة توزيع منطقة ضاحية السلام، كما انتقل فريق الصيانة إلى المحول لمعاينته والوقوف على أسباب اشتعال النيران به، لمعرفة ما إذا كان بفعل فاعل أو لأسباب فنية أخرى نتيجة لزيادة الأحمال.

*ميليشيا السيسي تزعم القبض على زعيم أنصار بيت المقدس في العريش وليد واكد

*الباكستانية ”ملالا” ترفع ”رابعة” أثناء تكريمها بجائزة نوبل

رفعت الناشطة الباكستانية ملالا يوسف، الفائزة بجازة نوبل للسلام بـ “شعار رابعة”، أثناء حصولها على جائزة منتدى الأطفال العالمي للسلام، في هولندا اليوم، ولوحت ملالا (17 عامًا) أصغر حاصلة على جائزة “نوبل” بـ “شعار رابعة”.

ولوحت بالإشارة ذاتها الناشطة اليمنية توكل كرمان، التي سلمت الصبية الباكستانية الجائزة، والحائزة على جائزة نوبل للسلام أيضًا، والتي لطالما عبرت عن مواقف غاضبة تجاه سياسة السلطات الحاكمة في مصر، واستخدامها المفرط للقوة. وكانت الأكاديمية النرويجية أعلنت الجمعة الماضية عن منح جائزة نوبل للسلام مناصفة إلى الفتاة الباكستانية ملالا يوسف زاي والهندي كايلاش ساتيارثي “لنضالهما ضد قمع الأطفال والمراهقين ومن أجل حق الأطفال في التعلم”.
واشتهرت ملالا بعد تعرضها لاعتداء مسلح من قبل جماعة طالبان باكستان في عام 2012، حين هاجم مسلح ملثم حافلة مدرسية كانت تقلها من المدرسة وسأل الأطفال: “من هي ملالا؟”، وأشاروا إليها، ليطلق النار عليها، ما أدى إلى إصابتها بجراح بالغة نقلت على إثرها إلى المستشفى ثم أرسلت دولة الإمارات العربية المتحدة طائرة تقلها للعلاج هناك.
ونالت ملالا “‘الجائزة الوطنية الأولى للسلام” “ي باكستان، وحصلت على جائزة السلام الدولية للأطفال التي تمنحها مؤسسة “كيدس رايتس الهولنديةوجائزة آنا بوليتكوفسكايا التي تمنحها منظمة راو إن ور البريطانية غير الحكومية في 4 أكتوبر 2013.

*اعتقال شاب بالهرم بزعم تصوير التشكيلات الأمنية

اعتلقت قوات أمن الانقلاب العسكري بمحافظة الجيزة، منذ قليل، محمد إبراهيم، أحد شباب منطقة الطالبية بالهرم، بزعم التقاطة صورا للتشكيلات الأمنية الموجودة في محيط المكان.

وزعمت قوات الانقلاب أنها وجدت صورا للتشكيلات الأمنية المتمركزة بمنطقة الهرم على الكاميرا الخاصة بالشاب.

 

*معلمون رهن الاعتقال” تطالب بالإفراج الفوري عن جميع المعلمين المعتقلين

أصدرت حركة “معلمون رهن الاعتقال” بيانا ًطالبت فيه بوقف الانتهاكات التي تتم بحق المعلمين بسجون الانقلاب فضلاً عن الإفراج القوري عنهم جميعاً.
وقالت الحركة في بيانها الذي صدر اليوم: “تمر الأيام والليالي وإخواننا المعلمون داخل المعتقلات الشهر يلى الشهر وتمضى الأيام ورسل العلم ومربى الأجيال وصانعي المستقبل خلف القضبان دون تهمه أو جرم سوى أنهم هتفوا ضد الظلم وحاولوا ان يستردوا مستقبلهم وحريتهم وبلدهم مصر الغالية من مغتصبيها الفاسدين القتلة المجرمين، ومع هذا التعتيم الإعلامى على قضية أحرارنا المعلمون يعلن هؤلاء المناضلون من أجل الحق إضرابهم عن الطعام ليخوضوا معركة الأمعاء الخاوية ليعلنوا للعالم كله وهم داخل السجون اعتراضهم على هذه الأوضاع المزرية التي تشهدها البلاد واعتراضهم على أعمارهم التى تضيع هباء داخل السجون وهم معلمو الأجيال وصانعي المستقبل“.
وأعلنت “معلمون رهن الاعتقال” عن تضامنها م المعلمين في إضرابهم عن الطعام ليصل صوتهم المغيب خلف القضبان إلى كل العالم، وأضافوا في بيانهم :” ليعلم القاصى والدانى أن فى مصر شرفاء خلف القضبان ليس لهم جريمة إﻻ أنهم تمنوا أن يعيشوا أحرارا فى وطن سجين خلف قضبان الظلم والهوان “.
وحددت الحركة مجموعة من المطالب وهي:
1.
الإفراج الفوري عن المعتقلين أو ذويهم احتياطيا علي ذمة قضايا بضمان محل عملهم.
2.
الطعن علي الأحكام الظالمة التي صدرت بحق المعلمين المحبوسين
3.
الوقف الفوري لكافة أشكال الانتهاكات التي يتعرض لها المعلمون في السجون وأماكن الاحتجاز.
4.
عدم إلقاء القبض علي المعلم من مكان عمله ووجوب حضور محامي للتحقيق مع أي معلم.

*للمرة الثانية مسيرة منددة بسوء الاحوال المعيشية بالمنصورة

نظمت القوى الثورية للمرة الثانية مسيرة مناهضة للانقلاب العسكري بمنطقة سامية الجمل بالمنصورة.

هتف المشاركون فيها ضد الإجراءات الاقتصادية الفاشلة التى تمارسها حكومة الانقلاب والتى أدت إلى غلاء شديد في الأسعار وسوء في الأحوال المعيشة.

كما هتفوا منددين بتدنيس اليهود للمسجد الأقصي مستنكرين صمت وتواطؤ قائد وحكومة الانقلاب.

*خسائر فالكون لتأمين الجامعات تتخطى مليونا و 360 ألف جنيه

نقلت وسائل إعلام عن مجموعة فالكون الداعمة للانقلاب أن خسائر الشركة بعد أسبوع من بداية العام الدراسي بالجامعات بلغت مليونا وثلاثمائة وستين ألف جنيه.
وأوضحت الشركة في بيان لها أن حصيلة الخسائر تضمنت تحطيم بوابتين بجامعة القاهرة، ومثلهما بجامعة الأزهر، كما تم تحطيم جهازي “X-RAY”، الخاص بالمسح الذري للمتعاملين مع المخدرات أو المفرقعات.
وأشارت إلى أنه سيتم إرسال مطالبات لوزارة التعليم العالي بقيمة هذه الخسائر كونها أصبحت ملكا لها منذ التعاقد معها.
وكانت وزارة التعليم العالي أعلنت مؤخرا عن تعاقدها مع أحد شركات الأمن الخاصة وتدعى “فالكون جروب” لتأمين 15 جامعة مصرية خلال العام الدراسي الذي يبدأ اليوم ضمن خطة تأمين الجامعات المصرية التي تم إقرارها في 15 سبتمبر المنقضي، يأتي على رأس الجامعات المذكورة جامعة الأزهر، كما تشمل جامعات  (القاهرة، الإسكندرية، عين شمس، حلوان، المنيا، أسيوط، الزقازيق، المنصورة، بني سويف، طنطا)، وهو القرار الذي ووجه بانتقادات لاذعة واعتبره الكثيرون امتدادًا لعمليات القمع التي تمارسها السلطات المصرية في حق الطلاب منذ انقلاب 3 يوليو، وخاصة بعد عام دراسي دامٍ شهد مقتل 23 طالبًا وجرح 1123 آخرين إضافة إلى مئات المعتقلين من داخل أسوار الجامعات وخارجها على خلفية حراك الطلاب.

 

*وزير الآثار الانقلابي ببني سويف: (احمدوا ربنا إنكم شغالين)

كشفت مصادر بالآثار عن كواليس كثيرة حدثت خلال الزيارة التي أجراها وزير الآثار الانقلابي ، أمس، الخميس، لمحافظة بنى سويف.

وقالت المصادر إنه خلال الزيارة سأل الأثريون الوزيرعن بدل المخاطر والتثبيت والحد الأدنى، وكان رده عليهم “ماحدش يكلمني في بدل مخاطر ولا تثبيت ولا حد أدني احمدوا ربنا إنكم شغالين”، وقال له أحد الأثريين زملاؤنا في وزارة التربية والتعليم يتم تثبيتهم”، فرد عليه الدماطي قائلا روح وزارة التربية والتعليم“.

كما اشتكى له الأثريون العاملون بالمنطقة من المقر الخاص بهم وأنه لا يصلح للمعيشة الآدمية وقد يسبب الأمراض، وكان رد الدماطي عليهم: “إذا مرضتوا هعالجكم”، وردوا عليه بأنه لا توجد رعاية صحية لائقة، فرد عليهم ضاحكا: “خلاص موتوا عشان استريح“.

 

*ترحيل 16 طالبًا معتقلاً من هندسة الإسكندرية إلى سجن برج العرب

وسط حراسة أمنية مشددة من ميليشيات الانقلاب العسكري المشتركة من الجيش والشرطة، رحلت النيابة الانقلابية اليوم، 16 من طلاب كلية الهندسة جامعة الإسكندرية لسجن برج العرب يتقدمهم 3 مدرعات وسيارات شرطة ومدرعات القوات المسلحة .

كانت النيابة العامة قد أنهت تحقيقاتها الموسعة مع 16 طالباً ضمن 30 تم القبض عليهم الثلاثاء 14 أكتوبر من كلية الهندسة و قد حررت لهم النيابة محضر رقم 9452 لسنة 2014 إداري باب شرق ، ولفقت لهم عدة تهم منها ” التظاهر الانضمام لجماعة محظورة بهدف تعطيل القوانين و منع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها و الاعتداء على الحريات الشخصية و الحقوق العامة قطع الطريق و تعطيل المواصلات – حيازة مولوتوف – استعراض القوة“.

والطلاب الذين تم ترحيلهم هم :
1-
سمير إسماعيل إسماعيل 1993 (كلية هندسة)
2 –
عمر الشحات محمد مرسي 1987 (عامل بكلية الهندسة)
3-
أبو بكر حسام الدين زين العابدين 1995 (كلية علوم)
4-
عبد الرحمن أحمد مصطفى عبد الرازق 1994 (كلية هندسة)
5-
أحمد فتحى محمد محمد 1996 كلية الهندسة
6-
عبد الرحمن عبد اللطيف إبراهيم 1995 (كلية زراعة)
7-
إبراهيم رمضان أحمد محمد 1991 (كلية هندسة )
8-
محمد حسام الدين زين العابدين 1994 (كلية هندسة )
9 –
شادي سامي محمد السيد 1995 (كلية هندسة )
10 –
علاء محمد النجار 1992 (كلية هندسة )
11-
محمد مختار السيد محمد 1993 (كلية هندسة )
12-
محمد خالد عبد المعطي 1993 (كلية هندسة )
13-
محمد صلاح عبد العظيم 1993 (كلية هندسة )
14 –
محمود مصطفى محمود مصطفى 1995 (كلية هندسة )
15-
أحمد السيد أحمد السيد 1995 (كلية زراعة)
16-
عبد الرحمن جابر محمد إبراهيم 1996 (كلية هندسة)

*أوقاف الانقلاب تمنح الضبطية القضائية لـ100 مفتش في المساجد

يلتقي محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف في حكومة الانقلاب يوم الأحد المقبل، وزير عدل الانقلاب محفوظ صابر عبد القادر، بشأن منح الضبطية القضائية للمجموعة الأولى من قيادات ومفتشي الأوقاف.
بلغ عدد القيادات ومفتشي الأوقاف الذين سوف يمنح لهم الضبطية القضائية، 100 شخص، يمثلون الديوان العام وجميع المديريات على مستوى الجمهورية، ، ويختصوا بتطبيق قانون الخطابة ومنع غير المتخصصين من اعتلاء المنابر. وضبط الخطاب الدعوي بعيدا عن انتقاد الانقلاب.

 

*هل تعرف من هو “عوض”الذي ينادي باسمه طلاب جامعات مصر ؟!

عوض”.. اسم له دلالته ومعناه خاصة في جامعة الأزهر،

 يستخدمه الطلبة خلال تظاهراتهم ككلمة سر خاصة بهم لكيفية التجمع والتحضير للمظاهرات، ينادي به الطلاب لحشد باقي زملائهم عند تجمعهم للمظاهرات.

ويستخدم أيضا لـتحذير الطلاب بعضهم البعض من عناصر الشرطة. لم يقتصر الاسم فقط على جامعة الأزهر بل أمتد  ليشمل باقي جامعات مصر، بل يستخدمه المتظاهرون منذ ثورة يناير والى الآن. وعن أصل كلمة عوض التي يتداولها الطلبة داخل جامعات مصر

 يقول الدكتور “خالد متولي” الأستاذ بجامعة الأزهر إن “أصل كلمة “عوض” يرجع إلى عام 1998 وقتها كنت لسه متعين معيد جديد في الجامعة.. الحكاية أن عوض ده موظف صغير مسئول عن محولات الكهرباء في المدينة.. 

فكان كل ما تقطع الكهرباء ينزل الطلبة اللي ساكنين في المدينة الجامعة لعوض يطلبوا منه يرجع السكينة تاني علشان النور يرجع.. المهم أن كل ما كانت الكهرباء تقطع الطلبة تستسهل وبدال ما تنزل تطلب من عوض يرجع السكينة ويرجع معاها الكهرباء علشان يذاكروا كانوا بينادوا عليه من البلكونات بتاعة غرفهم”.

وتابع “مع الوقت بقى كل مبني يقطع فيه النور يطلع الطلبة اللي ساكنين فيه ينادوا على الموظف (عوض) مع انه مش مسئول عن كل المباني وتمر الأيام ويتحول عوض إلى أيقونة للطلب  المياه قاطعة ينادوا من البلكونات عوض.. عوض.. يا عوض.. عوض.. رجع الميه يا عوض. الأكل فيه مشكلة تلاقي الطلبة صرخوا باسم عوض:- عوض . يا عوض .. الأكل مش كويس النهارده يا عوض”.

وأضاف “حتى أيام مظاهرات طلبة جامعة الأزهر أيام أزمة الروايات الثلاث ووليمة لأعشاب البحر كان الطلبة في مظاهراتهم علشان يجمعوا بعض ينادوا باسم عوض”.

واستكمل متولي “العجيب بقى أن عوض نفسه أحيل للمعاش من زمن .. لكن فضل اسمه هو سر من أسرار تجمع الطلبة كأيقونة لهم.. برغم أن طلبة كتير ميعرفوش حكايته ولا مين هو ولا يعني إيه اسمه“. 

ويضيف تمر الأيام وتقوم ثورة 25 يناير .. ويبدأ اسم عوض يرجع تاني لذاكرة الطلبة .. اللي طبعاً ماغبش عنها واغلبهم ميعرفش هو مين عوض .. الأيقونة القديمة اللي صاحبها ممكن يكون مات دلوقتي وميعرفش أن اسمه تحول لإشارة بين الطلبة… 

وقبل أي مظاهرة الطلبة ينادوا بعض بالاسم ده وبالشفرة دي علشان يتجمعوا.. 

ويظل عوض شفرة مميزة لطلبة الأزهر دون باقي الجامعات ليس له علاقة بالإخوان ولا بأي تيار سياسي .. دي شفرة خاصة بالطلبة من وقت طويل“. 

وأشار إلى أنه “حتى الطالبات في مدينة الطالبات الخاصة بهم بينادوا على عوض وهما ميعرفوهوش ولا يعرفوا حكايته ، حتى فرع أسيوط وباقي أفرع الجامعة بيستخدموا الاسم ده بدون معرفته”. ويقول محمد مصطفى طالب بجامعة الأزهر، إن عوض هو هتاف نردده فيما بيينا وذلك حتى نستطيع أن نتجمع في وقت معين من خلاله وهذا الهتاف يسبب أزمة لرجال الأمن خاصة إن قوات الأمن عندما يسمعوا طالب واحد يهتف بعوض نجدهم أصبحوا على كامل الاستعداد لقمع المظاهرة“.

 ويضيف “لا أعرف السبب الحقيقي لاسم عوض لكن نردده كثيرا حتى نجتمع جميعنا لعمل المظاهرات“.

هذا هو “عوض” أيقونة مظاهرات طلاب جامعة الأزهر في مصر.

 

*هذه هي الأسباب الحقيقية لعدم عودة شفيق إلى مصر

أكدت مصادر مقرّبة من المؤسسة العسكرية، أن إنذارًا تم توجيهه إلى الفريق أحمد شفيق، رئيس الوزراء الأسبق في عهد المخلوع مبارك، من المؤسسة العسكرية بأنه ليس رجل المرحلة، ولا يمكنه الإدلاء بتصريحات صحفية أو إعلامية حول الوضع في مصر.

وأضافت المصادر أن المؤسسة العسكرية أبلغت شفيق، عبر وسطاء، بعدم رغبة المؤسسة في عودته إلى مصر خلال الفترة المقبلة، نظرًا لحساسية الوضع في مصر عقب الإطاحة بحكم الرئيس محمد مرسي، وجماعة الإخوان المسلمين.

وكان شفيق قد أكد، أكثر من مرة، رغبته في العودة إلى مصر، وزادت احتمالات عودته عقب الإطاحة بمرسي من الحكم، بيد أن قرار العودة اتضح أنه لا يملكه وحده، فيما ذكرت المصادر أن النظام الحالي لا يريد فتح المجال لرموز نظام الرئيس المخلوع، حسني مبارك، حتى لا يزيد حالة السخط عليه وتؤخذ نقطة ضد عبد الفتاح السيسي خلال الفترة المقبلة.

وذكرت المصادر أن شفيق أبدى تفهمه للدور المنوط به خلال الفترة المقبلة، وبخاصةً مع التلميح إلى تحريك بلاغات وقضايا ضده في حالة العودة لمصر.

قبل الإطاحة بمرسي، توجهت أنظار الإعلام إلى شفيق، وتسارعت في ترتيب لقاءات تلفزيونية معه، بيد أن الموقف تبدّل تمامًا، فمنذ الانقلاب على مرسي لم يظهر شفيق في أي لقاءات تلفزيونية.

وفى كل لقاء، كان شفيق يؤكد عودته إلى مصر في الوقت المناسب، غير أن الفرصة باتت سانحة نظريًا عقب الاطاحة بمرسي، وبات الجميع في ترقّب لعودته إلى مصر، وتضاربت الأنباء حول توقيت ذلك، خاصة مع حكم براءة شفيق من قضية “أرض الطيارين” في ديسمبر من العام الماضي.

وكانت آخر الأحاديث عن توقيت نظري لعودة الرجل إلى مصر، شهر أكتوبر الحالي، وهو ما أكده يحيى قدري، نائب رئيس حزب الحركة الوطنية،

على الرغم من عدم وجود شفيق في مصر وعدم السماح له بالعودة، إلا أنه يقود تحالف الجبهة المصرية، المكوّن من رموز نظام مبارك من أعضاء الحزب الوطني المنحل، ويتابع السياسات العامة التى يقوم بها التحالف قبل الانتخابات البرلمانية المقبلة.

وتوجهت قيادات في حزبه “الحركة الوطنية، قبل شهرين تقريبًا، إلى دولة الإمارات للقائه، لعرض مستجدات الأمر الخاص بالتحالفات الانتخابية واختيار مرشحي تحالف الجبهة.

وقال قدري إن شفيق مطلع بشكل كامل على تفاصيل التحالفات والتنسيق داخل تحالف الجبهة المصرية، مضيفًا أن الحزب يتشاور مع شفيق في كل كبيرة وصغيرة، مثل معايير اختيار المرشحين، واختيار بعض الأسماء لقيادة التحالف وقت تأسيسه، ووضع الأجندة التشريعية، والبرنامج العام، حتى أن شفيق مهتم بشكل كبير بالانتخابات المقبلة، ويريد لتحالف الجبهة حصد الأغلبية البرلمانية لإمكانية تشكيل حكومة جديدة”، على حد تعبير قدري.

وبدا من تصريحات قيادات حزب الحركة الوطنية، أن شفيق يبحث عن دور بارز قبل العودة لمصر، وليس الانتهاء من كافة التحقيقات في البلاغات والقضايا المقامة ضده فحسب، لكن حديثًا لمحامي شفيق، شوقي السيد، في وقت سابق، يكشف بعض تفاصيل عدم عودته لمصر، وربطها برفع اسمه من قوائم ترقب الوصول بموجب قرار من النائب العام، والانتهاء من كافة القضايا والبلاغات المقامة ضده.

وأوضح السيد، أن عودة شفيق إلى مصر لا تتعلق بالأمور القانونية فحسب، بل هناك اعتبارات أخرى تتعلّق بمنصبه السياسي ودوره في الفترة المقبلة، وهو ما يتابعه مع مسؤولين أمنيين وسياسيين معنيين بالشأن المصري الحالي، في الوقت الذي يحاول مقربون منه عقد اجتماعات معه في دبي.

 

About Admin

Comments are closed.