Saturday , 19 September 2020
خبر عاجل
You are here: Home » Tag Archives: السفن

Tag Archives: السفن

Feed Subscription

نادر بكار الإسرائيلي زعيم “النور” السلفي.. الاثنين 11 يوليو.. “عشق” السيسي للصهاينة

سامح نتنياهونادر بكار الإسرائيلي زعيم “النور” السلفي.. الاثنين 11 يوليو.. “عشق” السيسي للصهاينة

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*عشق” السيسي للصهاينة يتجه نحو مرحلة غير مسبوقة

كشفت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” عن موافقة ومباركة الجانب المصري للضربات التي تشنها الطائرات دون طيار الإسرائيلية لمواقع المسلحين في سيناء، وذلك وفق تصريحات أحد المسؤولين الإسرائيليين لإحدى الصحف الأميركية.

وترى الصحيفة أن زيارة وزير الخارجية المصري سامح شكري لإسرائيل دليل على  تحول التعاون الأمني إلى مزيد من العلاقات القوية على الجبهة السياسية.

وتقول الصحيفة: يعتقد المسؤولون الإسرائيليون أنه بالرغم من الاختلافات الأيديولوجية بين حركة حماس في غزة والتنظيمات الأخرى في مصر فإن هناك تعاونًا بين الجانبين، ويمتدح هؤلاء المسؤولون حملة الحكومة المصرية ضد الأنفاق التي تعد الوسيلة الرئيسية لعبور الأسلحة إلى القطاع، ويؤكد المسؤولون الإسرائيليون أن الجيش المصري يقوم بمهمة جديرة بالإعجاب في معركته ضد تنظيم الدولة في سيناء.

وأضافت: إن البلدين دخلا عصر العلاقات الذهبية منذ أن تولى السيسي قيادة البلاد، ونقلت عن السفير الإسرائيلي في القاهرة  “حايم كورين” قوله: “هذه من أفضل الأوقات في العلاقات فيما يتعلق بالتعاون بين البلدين”، ويضيف كورين”: هناك تعاون بين جيشي البلدين، ولدينا تفاهمات حول شبه جزيرة سيناء ونتابع بشكل مباشر التطورات في المنطقة“.

ولفتت الصحيفة إلى ما وصفته بـ”المديح الإسرائيلي الدائم” للسيسي لموقفه المتشدد ضد “الإرهاب”، ولأنها تعتبره حليفًا في المعركة المشتركة ضد ما أطلقت عليه “التطرف الإسلامي“.

ومنذ انقلاب السيسي على رئيسه محمد مرسي، اتخذ عدة قرارات تراعي المصالح الصهيونية على حساب الثابت العربية والإسلامية، منها إعادة حصار غزة ووقف الدور المصري الداعم للفلسطينيين إنسانيًّا وسياسيًّا، وتأكيد التقارب مع الصهاينة في كل المجالات الاستراتيجية وفتح سيناء على مصراعيها للطيران الإسرائيلي والموساد، إضافة دراسة تفعيل مشروع ترعة السلام لتوصيل مياه النيل  لتل أبيب؛ ما دفع الصهاينة لإطلاق لقب الكنز الاسرائيلي على قائد الانقلاب العسكري!.

وفي وقت سابق اليوم، كشف تقريرٌ إعلامي صهيوني، عن ترتيباتٍ تجري لزيارة قريبة ينتظر أن يجريها رئيس الوزراء الصهيونى بنيامين نتنياهو إلى مصر، للقاء رئيس الانقلاب عبدالفتاح السيسي، عقب يومٍ من زيارة وزير خارجية الانقلاب سامح شكري للكيان الصهيوني.

وقالت المحطة الثانية في التلفزيون العبري: إن زيارة شكري لإسرائيل، أمس الأحد، بحثت زيارة مرتقبة يقوم بها نتنياهو للقاهرة أو منتجع شرم الشيخ، قبل نهاية العام الجاري للقاء السيسي.

يذكر أنه لم يسبق أن اجتمع نتنياهو مع السيسي من قبل، ولكنهما تحادثا عبر الهاتف مرات عديدة، بحسب تصريحات مكتوبة صدرت عن رئاسة الوزراء الصهيونية.

وقد استقبل نتنياهو أمس شكري في أجواء “حميمية”، بحسب العديد من المراقبين، إذ عقد معه اجتماعًا مطولاً في مقر رئاسة وزراء الكيان الصهيوني بالقدس الغربية، قبل أن يستقبله في مقر إقامته لتناول العشاء، ومتابعة نهائي كرة القدم “اليورو 2016” في ذات المكان، بحسب تصريح صحفي للمتحدث بلسان رئيس الوزراء الإسرائيلي، أوفير جندلمان.

من جهتها صرحت صحيفة “هآرتس” العبرية أن اجتماع نتنياهو وشكري بحث اقتراحًا مصريًّا باستضافة مفاوضات “فلسطينية – إسرائيلية” مباشرة برعاية مصرية – أردنية”، لبلورة حزمة من إجراءات لبناء ثقة، من شأنها تهدئة الأراضي الفلسطينية، وتحسين الأجواء بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي، كما يزعمون.

 

 

*معاريف: السيسي سمح للقوات الإسرائيلية بضرب أهداف في سيناء

كشفت صحيفة “معاريف” العبرية عن  التعاون الوثيق بين كيان الاحتلال الصهيوني ونظام الانقلاب العسكري في مصر بقيادة عبد الفتاح السيسي، مؤكدة أن نظام الانقلاب سمح لقوات الكيان الصهيوني بضرب أهداف في شبه جزيرة سيناء بناءا على تفاهم مسبق مع الجيش المصري.

ونقل موقع صحيفة “معاريف” بعد ظهر اليوم عن مسئول أمني إسرائيلي قوله إن القيادة المصرية “أبدت ارتياحها للنتائج التي أسفرت عنها الغارات التي نفذتها الطائرات الإسرائيلية بدون طيار ضد تنظيم “ولاية سيناء“”.

وأضاف: “إن الهجمات الإسرائيلية تواصلت على مدى السنوات الثلاث الماضية وجاءت بعد إدراك الجانبين المصري والإسرائيلي “ضرورة التنسيق والتعاون في شن حرب لا هوادة فيها على تنظيم ولاية سيناء بسبب تهديداته الجدية على كل من مصر وإسرائيل”، على حد وصفه.

وقد أكد مسؤول أمني إسرائيلي آخر في مقابلة أجرتها معه وكالة “بلومبيرغالأمريكية اليوم صحة ما جاء على لسان المسؤول السابق، معتبراً أن هذا التطور يأتي في ظل “طابع التعاون الأمني الذي يربط الجيشين الإسرائيلي والمصري“.

وقد انتقد يوسي ميلمان، معلق الشؤون العسكرية والاستخبارية في صحيفة معاريف” سماح الرقابة العسكرية الإسرائيلية بالكشف عن هذا النمط من التعاون العسكري غير المسبوق بين إسرائيل ومصر بعد مضي وقت طويل عليه

وفي تغريدة على حسابه على “تويتر” نشرها بعد ظهر اليوم، كتب ميلمان: “أنها حقا مهزلة أمنية أن تسمح الرقابة بنشر هذه المعلومات التي نعرفها منذ سنين في هذا الوقت تحديدا“.

 

 

*الدولار” يرفع أسعار العقارات بالسوق المحلية 30%

تسبب استمرار فشل حكومة الانقلاب في حل أزمة الدولار ووصوله إلى 11.30 قرشًا بالسوق السوداء، وارتفاع اسعار مواد البناء، في ارتفاع اسعار العقارات إلى 30%.

وقال الخبير الاقتصادي حسين صبور، في تصريحات صحفية: إن مواد البناء ومدخلات التشطيب مرتبطة بسعر الدولار نظرًا لاستيرادها أو استيراد مادتها الخام من الخارج، مشيرًا إلى أن ارتفاع العقارات لما يقرب من 30%، في حين ارتفعت في الأسواق غير المنظمة والتي يتعامل فيها مقاولون صغار لما يقرب من70%.

 

 

*هارتس: زيارة شكرى بأمر السيسي.. ونتنياهو بالقاهرة قريبا

قالت صحيفة “هارتس” الإسرائيلية، فى تحليل لها اليوم، إن سامح شكري “وزيز خارجية الانقلاب” هو أول وزير خارجية مصري يزور إسرائيل منذ 9 سنوات، مشيرة إلى أن أهمية الزيارة تكمن في أن عبد الفتاح  السيسي هو من أرسله.

وقالت إن قرار السيسي بإرسال وزير خارجيته يظهر مستوى جديد من العلاقات بين مصر وإسرائيل أقرب إلى التطبيع السياسي، مشيرا إلى أن المؤتمر الصحفي لشكري الذي وصفته بالدبلوماسي المحنك ركز على عملية السلام وأكد أن حل الدولتين أمر يمكن بلوغه.

وأكدت أن الرئيس المخلوع  حسني مبارك كان يرسل رئيس المخابرات الراحل عمر سليمان أو مساعده لمناقشة التعاون العسكري والاستخباراتي.

وقالت الصحيفة إن السيسي قرر على ما يبدو فتح قناة سياسية عامة مع إسرائيل يمكن في النهاية أن تؤدي إلى دعوة رئاسية لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو لزيارة القاهرة قريبا ، مشير,  إلى أن المصالح الأمنية والاستخباراتية بين مصر وإسرائيل لا تتطلب إجراء مناقشات على مستوى وزراء الخارجية.

وأكدت أن المثير للاهتمام أن شكري لم يقدم مبادرة للسلام، أو معايير لاستئناف المفاوضات أو جدول زمني، وحتى لم يقدم مصر كوسيط رسمي، بل تحدث ببساطة عن لقائاته مع القادة الفلسطينيين ونوايا مصر لاستكمال محادثات رام الله مع الجانب الإسرائيلي“.

 

 

 *الإخفاء القسري يتواصل بحق 16 من بني سويف

جريمة ضد الانسانية تواصلها سلطات الانقلاب بحق 16 من الاحرار بمحافظة بنى سويف حيث تحتجزهم بشكل قسرى داخل ما يسمى بثلاجة مركز شرطة بنى سويف وتنكر وجودهم لديها وتمارس بحقهم أبشع أنواع التنكيل والتعذيب الممنهج  فى عملية توصف بالقتل البطىء فى ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الانسان.

وقال مرصد بنى سويف للحقوق و الحريات عبر صفحته الرسمية على فيس بوك أن سلطات الانقلاب ببنى سويف تحتجز 13 من الاحرار صادر بحقم قرارات اخلاء سبيل بمدد متفاوتة وترفض الاعتراف بوجودهم لديهم رغم احتجازهم داخل مركز شرطة بنى سويف فضلا عن ثلاثه آخرين محتجزين بندر بني سويف

وأوضح المركز طرفا من معاناة المحتجزين والذى ترفض سلطات الانقلاب الاعتراف بوحجودهم لديها تتنافى مع أدنى معايير حقوق الانسان حيث ترفض دخول أى طعام لهم وتمنع عنهم الكهرباء فى ظل ارتفاع درجات الحرارة وعدم وجود اى وسيلة للتهويه كما يتم قطع المياه بالساعات وهو ما يعرضهم للموت بالبطيء داخل مقر الاحتجاز التعسفى والغير آدمى

من جانبهم حمل أسر المختفين بشكل قسرى ال16 سلطات الانقلاب ممثله فى وزير الداخلية بحكومة الانقلاب ومدير الامن بمحافظة بنى سويف ومامور مركز شرطة بنى سويف وبندر بنى سويف المسئوليه الكاملة عن سلامة وحياة المحتجزين وناشدوا منظمات حقوق الانسان بالتدخل لتوثيق هذه الجرائم واتخاذ الاجراءات المتاحة لرفع الظلم عن ذويهم

والمختفين بشكل قسرى  بيانهم هم  “اسامه محمد جاد الحق  ونجله معاذ اسامه محمد جاد الحق ومحمد راضي احمد  واحمد عبد الرحمن حسن وجميعهم صدر قرار بإخلاء سبيلهم بتاريخ 30/5/2016 ” كما صدر قرار باخلاء 4 آخرين بتاريخ 14-6-2016 وهم  “حمزة محمود عبد العظيم ومحمود فتحب قرني و عبد العال مجاهد وشعبان عباس عبد الحليم ” خالد محمود احمد
أيضا صدر قرار بإخلاء سبيل  نصار محمد وهبة  بتاريخ 22/6/2016 وقرار بإخلاء سيبيل  محمود زين العابدين عبد الستار  بتاريخ 28/6/2016 فضلا عن قرار باخلاء سبيل علي نادي عطية بتاريخ 21/6/2016 وإخلاء سبيل  صلاح الدين سميربتاريخ 9/6/2016  بالاضافه الى الثلاثه المحتجزين ببندر بنى سويف وصادر بحقهم اخلاء سبيل بتاريخ 30/5/2016 وهم  محمد مصطفي سيف وحسن حامد  ومحسن محمود.

 

 

*مقتل وإصابة 6 أفراد شرطة فى تفجير كاسحة ألغام بسيناء

أفادت  مصادر طبية  بشمال سيناء أن 3 من قوات الشرطة من بينهم ضابط قتلوا صباح اليوم، و أصيب 3 آخرين من بينهم ضابطين جراء تفجير كاسحة الغام بعبوة ناسفة على الطريق الدائرى جنوب العريش .

وأكدت المصادر فى تصريحات مقتل كل من ملازم أول محمود صديق أحمد، ورقيب شرطة مجدى شعبان عبد العزيز، ومجند محمود يوسف، كما أصيب كل من: نقيب شرطة أحمد عزت الشافعي وقد أصيب بشظايا متفرقة بكامل أنحاء الجسد وحالته خطيرة، والنقيب محمد الصادق إبراهيم، وأصيب ببتر بيده وشظايا بكامل أنحاء الجسد، والمجند طارق حسين، وأصيب بشظايا متفرقة بالجسد .
تم نقل المصابين إلى المستشفى العسكري بالعريش في حالة خطيرة.

 

 

*بالأرقام “السويس” تحجب خسائرها من سابع حادث شحوط للسفن المارة خلال 2016

منذ الخامس من يوليو الجاري، تفرض سلطات الانقلاب التكتم والتعتيم على تعرض إحدى السفن العابرة لقناة السويس لحادثة شحوط جديدة، ما تسبب في تعطيل حركة الملاحة.

وهى حادثة الشحوط السابعة التى تحدث خلال العام الجاري للسفن العابرة لقناة السويس.

وقالت مصادر مطلعة إن السفينة “مرسيك شمس MAERSK SHAMS” تعرضت للشحوط فيما جرت عدة محاولات يائسة لتعومها في ذات اليوم دون جدوى وتم تعويمها في اليوم التالى فيما قدرت الخسائر بنحو 10 ملايين دولار.

وتفرض السلطات المصرية تعتيما على نشر مثل تلك الأخبار في الإعلام المصري بغية عدم الكشف عن الخسائر المتزايدة في مدخولات القناة بعد حفر التفريعة السادسة الجديدة التى يلقبها الإعلام الرسمى بـ”قناة السويس الجديدة“.

فيما أشار موقع “ورلد مارتايم نيوز” أن السفينة بنيت عام 2015 ضمن مجموعة سفن “ميرسك لاين” الدنمركية العملاقة وبنيت من قبل شركة هيونداي للصناعات الثقيلة لبناء السفن في كوريا الجنوبية.
خسائر متتالية

وفي إبريل الماضي، كشف البنك المركزي عن تراجع إيرادات قناة السويس للعام المالي الثاني على التوالي، رغم إنفاق 8 مليارات دولار على التوسعات الجديدة للقناة، لرفع إيراداتها.

وقال البنك إن رسوم مرور السفن عبر قناة السويس، تراجعت بما يقارب 210 ملايين دولار أي ما يوازي ملياري جنيه خلال النصف الأول من العام المالي الجاري (2015 – 2016)، لتحقق ما يزيد على 2.646 مليار دولار، مقارنةً بإيرادات تجاوزت 2.857 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام المالي السابق.

وسبق أن كشف تقرير سابق صادر عن قناة السويس حول “أعداد وحمولات السفن العابرة لقناة السويس خلال عام 2015” تراجع قيمة إيرادات القناة بنسبة 5.3 في المائة لتبلغ 5175.6 مليون دولار عام 2015 مقارنة بملغ 5465.3 مليون دولار عام 2014، الأمر الذي تساوق مع ما ذهبت إليه تقارير اقتصادية عالمية من عدم جدوى حفر التفريعة الجديدة للقناة التي تكلفت 8 مليارات دولار. إلا أن إدارة القناة أعلنت في حينه أنها حققت ربحًا بالجنيه المصري (المتراجع أمام الدولار) وباليورو في عام 2015 يفوق عام 2014.

وبلغت إيرادات مصر من قناة السويس في العام 2014 نحو 5.465 مليار دولار، أي أن الإيرادات السنوية انخفضت بنحو 290 مليون دولار، رغم توقع الفريق مُهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، عقب افتتاح التفريعة الجديدة في السادس من أغسطس الماضي زيادة ربحية قناة السويس إلى 20 مليار دولار.

وحسب بيانات القناة، ارتفعت الإيرادات بالجنيه المصري في عام 2015 بنسبة 3 في المائة، حيث بلغت 39769.1 مليون جنيه مقارنة بمبلغ قدره 38619.3 مليون جنيه في عام 2014، بزيادة قدرها 1149.8 مليون جنيه.

 

*تقرير أمريكي: مصر تتحمل 860 مليون دولار خسائر لفشل السياسات الزراعية

قالت وزارة الزراعة الأمريكية: إن هناك سياسات تجارية تتبعها سلطات الانقلاب فى مصر تؤدي إلى حرمانها من إيردات، وتكبيلها نفقات زائدة، تصل قيمتها الإجمالية خلال العام الجاري إلى ما يعادل 860 مليون دولار.
ونشرت الوزارة تقريرا بعنوان “ماذا يحدث للتجارة الزراعية المصرية”، انطوى على نقد لإجراءات الإفراج عن البضائع المستوردة، التي اعتبرها التقرير متشددة أو غير مبرَرة.
كما قال التقرير إن قررات سلطات الانقلاب في بعض الحالات تزيد من تكاليف الغذاء على المستهلك المصري الذي وصفته بأنه “مثقل بالأعباء”.. شحنات من الصويا الأمريكية خلال الربع الأول من العام الجاري.
فحسب التقرير الأمريكي، قام منتجو وتجار الأرز مؤخرا بتخزين حصص من منتجاتهم ولم يطرحوها في الأسواق، بسبب سياسة حظر التصدير، وبذلك أسهمت في ارتفاع أسعار الأرز في مصر في الفترة الأخيرة.
ويرجع التقرير عدم طرح المنتجين لحصصهم من الأرز إلى رغبتهم في الضغط على الحكومة لكي ترفع عنهم حظر التصدير، وهي السياسة التجارية التي كانت تهدف في الأصل لضمان وجود كميات كافية من الأرز محليا وبسعر مناسب.

 

*خارجية الانقلاب : نتنياهو قد يزور القاهرة قريبًا

أكد المتحدث باسم وزارة خارجية الانقلاب ، المستشار أحمد أبو زيد، ما تردد إعلاميا حول نية رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو زيارة القاهرة قريبا، بعد المحادثات التي أجريت أمس بين سامح شكرى و، ورئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، وتناولت رؤية عبدالفتاح السيسي لإحياء عملية التفاوض مع الاحتلال.

وأشار أبو زيد، في تصريح للصحفيين، اليوم الاثنين، إلى أن المحادثات التي امتدت لأكثر من ساعتين، أعقبها مباحثات مطولة على عشاء أقامه نتنياهو بمنزله الخاص، تناولت الجهود المرتبطة بتفعيل عملية التفاوض الفلسطينية الإسرائيلية.

وبحسب البيان فسوف تعقب تلك الزيارة زيارات أخرى لبحث كيفية “البناء على الرؤية التى طرحها السيسى فى دعوته التى أطلقها يوم 17 مايو على الجانبين الفلسطينى والاسرائيلى بهدف التوصل إلى حل شامل ونهائى للقضية.

 

 

*ارتفاع جنوني للدولار وتوقعات برفع سعره في البنك المركزي

شهد سعر الدولار بالسوق السوداء، خلال تعاملات اليوم الاثنين ارتفاعًا كبيرا مسجلاً نحو 11.25 جنيهًا وسط توقعات برفعه فی البنك المركزي غدا الثلاثاء.

وانخفض سعر اليورو في السوق السوداء في مصر اليوم، متأثرًا بقرار خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي، وبسبب أجازة العيد.

أسعار العملات :

اليورو : بيع للصرافة 12.35 جنيها شراء 12.48 جنيها
ريال سعودى : بيع للصرافة 2.90 جنيها شراء 2.97 جنيها
درهم إماراتي : بيع للصرافة 2.90 جنيها شراء 2.95 جنيها
دينار كويتي : بيع للصرافة 34.5 جنيها
جنيه استرليني : بيع للصرافة 14.70 جنيها شراء 14.95 جنيها

 

 

*المنقلب” ينفذ مخطط “مبارك” لإلغاء مجانية التعليم

كشف مصدر بوزارة التعليم العالى بحكومة الانقلاب أن قرار المجلس الأعلى للجامعات قبول 50٪ من طلاب الثانوية العامة والشهادات العربية والأجنبية والفنية بالكليات النظرية بنظام الانتساب الموجه ، تنفيذ من قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى  لمخطط  نجل  الرئيس المخلوع  “جمال مبارك” رئيس لجنة السياسات بالحزب الوطنى المنحل ، لتقليص مجانية التعليم الجامعى فى عام 2010.

وقال المصدر إن لجنة التعليم بـ”سياسات الحزب الوطنى المنحل” برئاسة حسام بدراوى قد أقرت مشروعا يقر تقليص مجانية التعليم الجامعى عام 2010 ، إلا أنها قررت تجميده مؤقتا خوفا من ثأثير هذا المشروع  على أداء نواب الوطنى فى انتخابات مجلس الشعب عام 2010 التى قام أمر جمال مبارك بتزويرها للحزب الوطنى بدعم مادى وميدانى من أمين التنظم ورجال الأعمال أحمد عز .

وأوضح أن نص المشروع الذى تقدمت به لجنة السياسات كان يقضي بتحمل الطالب الجامعى جزءا من تكلفة الدراسة ، والتوسع فى التعليم الجامعى بمصروفات سواء بزيادة عدد أقسام اللغات بالكليات الحكومية التى تصل رسومها إلى 6 ألاف جنيه إلى زيادة نسبة قبول الطلاب بالانتساب الموجه .

ويعتبر هذا القرار بداية لتنفيذ خطة جمال مبارك ، حيث يقوم الطالب فى نظام الانتساب الموجه بتحمل جزء من تكاليف الدراسة الجامعية، بعكس التعليم الجامعى النظامى “المجانى” الذى يسدد الطالب فيه رسوما قليلة .

ويحرم قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى بانظام الجديد نحو 250 ألف طالب وطالبة  من الناجحين بالثانوية العامة  والشهادات المعادلة ، من التعليم المجانى ، وذلك بتطبيق نظام الانتساب الموجه الذى يتحمل فيه الطالب جزءا من تكاليف الدراسة الجامعية.

ويطبق  هذا القرار اعتبارا من موسم تنسيق هذا العام، بتعليمات مباشرة من قائد الانقلاب لوزير التعليم الانقلابى أشرف الشيحى ، لتحصيل عدة مليارات من طلاب الانتساب الموجه ، تطبيقا لشعاره “هتدفع يعنى هتدفع” . 

يشار إلى أن عدد الجامعات الحكومية يصل إلى 25، بالإضافة إلى 20 جامعة خاصة، ويبلغ عدد المقيدين بالتعليم العالى والجامعى نحو 2 مليون طالب وطالبة موزعين بين المعاهد والجامعات هذا العام.

 

 

*الشامخ” يحفظ التحقيقات في واقعة تسمم 600 مواطن بالشرقية

وأرجع الأهالي أن السبب راجع إلى مياه الشرب وتبين أنهم من أماكن متفرقة بمركز الإبراهيمية فيما بلغ عدد المصابين وفقًا لبيان صادر من مديرية الصحة 600 حالة تماثلوا جميعا للشفاء، وتوفى أحد المصابين ويدعى “أحمد كمال زكى” 52 سنة حداد ومقيم في مدينة الإبراهيمية.

بينما قال الدكتور السيد سليمان السباعى، استشارى مراقبة الأغذية بكلية الطب البيطرى بجامعة الزقازيق والذى كان يقوم بالكشف أنذاك: إنه شاهد توافد أعداد كبيرة من الأطفال والنساء وبعض الشباب منهم أسر كاملة يعانون من قيء وإسهال ومغص شديد، وفى حالات أخرى تدمع العين لها، تدخل فى توصيف مرض التسمم الغذائى، خاصة أن بعض الحالات تعانى من ارتفاع فى درجة الحرارة بسبب تلوث المياه.

 

 

*الخطبة المكتوبة”.. أحدث أسلحة الانقلاب لتأميم المساجد

بعد قرار الخطبة الموحدة الذي اعتبره الكثيرون مصادرة وتأميما للمساجد، ألزمت وزارة الأوقاف بحكومة الانقلاب جميع الأئمة بقراءة خطبة الجمعة «مكتوبة» من ورقة على المنبر، وقالت الوزارة إنها شكلت لجنة علمية لصياغة موضوعات الخطبة بما يتوافق مع روح العصر.

وبررت «الأوقاف» القرار بأن بعض الخطباء لا يملكون أنفسهم على المنبر سواء بالإطالة أو بالخروج عن الموضوع إلى موضوعات أو جزئيات متناثرة لا علاقة لها بالموضوع، وهناك آخرون يتطرقون لأمور سياسية أو حزبية لا علاقة لها بمضمون الخطبة. وقالت فى بيان لها أول من  أمس: «يمكن لمديريات الأوقاف أن تقدم كشفًا بأسماء الخطباء المتميزين الذين يمكن السماح لهم بأداء الخطبة الموحدة ارتجالاً بعد موافقة القطاع الدينى بالوزارة».

قرار أمني وغضب بين الأئمة

بحسب مصادر مطلعة بالوزارة فإن وزير الأوقاف طلب من وكلاء المديريات تنفيذ القرار، والتنبيه على الجميع بالالتزام بالقرار، وهددهم بالحرمان من كادر الأئمة وقيمته «٧٠٠ جنيه» لمن يخالف، مشيرة إلى أن هناك ثورة غضب بين مديرى المديريات أنفسهم فضلاً عن الأئمة، حيث إن القرار يعد تجميدا للإمام واجتهاده ويحوله لمجرد مؤدٍ. وأكدت المصادر أن «الأوقاف» إن كانت تسعى لتقليد ما يحدث فى «الحرمين الشريفين»، فالأمر يختلف فى مصر تماماً، كما أن الإمام هو من يكتب خطبته بنفسه، ويفعل ذلك لفداحة الخطأ فى الحرمين.

من جانبها، شنت نقابة الدعاة هجوما على وزير الأوقاف، بسبب ما سمته «السياسات القمعية لتكميم أفواه الأئمة».

وقال الشيخ محمد عثمان البسطويسى، نقيب الدعاة، في تصريحات صحفية إن وزير الأوقاف حول «الإمام» فى مصر إلى آلة متحركة يحركها كيفما شاء. وأكد الشيخ عادل بدوى، أمين عام نقابة الدعاة ونقيب الغربية، إن الدكتور «جمعة» لو بقى عاماً آخر فلن يكون هناك إمام واحد أو داعية يصلح للعمل بالأوقاف، فالوزير كل ما يهمه هو تطبيق الخطبة الموحدة التى ثبت فشلها فشلا ذريعا، وأبعدتنا عن الناس والقصد منها «أمنى بحت»، ولإثبات الوجاهة الإعلامية للوزير، الذى يريد أن يخاطب وسائل الإعلام على حساب المواطنين.

وقال الشيخ يوسف شلتح، نقيب كفر الشيخ، إن القرار سيحول الأئمة إلى مجرد ديكورات، وسيثبت أن الدعاة فى مصر لا يصلحون للخطابة.

جمعة: القرار ليس سياسيًّا

من جانبه دافع الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف بحكومة الانقلاب عن نفسه ، زاعما أن قرار توحيد الخطبة المكتوبة ليس سياسيًا على الإطلاق، وإنما هدفه “صياغة الفكر المستنير بصورة علمية ومنهجية”.

وأوضح الوزير ، في تصريحات صحفية، الاثنين، أنه سيعقد لقاءات متتابعة مع القيادات الدعوية وجموع الأئمة لشرح الفكرة وبيان أهميتها، وأنه سيكون أول من يبدأ بتنفيذها.

وفي حال تطبيق قرار «الورقة الموحدة» فإن الوزارة ستوزع ورقة مطبوعة بها موضوع واحد لتوزيعه على جميع الخطباء على مستوى الجمهورية.

وسادت حالة من الاستياء بين خطباء المساجد بمحافظة الدقهلية عقب تسرب أنباء عن قرب تطبيق القرار، وانتقد عدد منهم القرار، مؤكدين أنه سيقتل الإبداع لدى الخطباء.

وقال أحد الخطباء، الذي فضل عدم ذكر اسمه: «يا وزير الأوقاف اتق الله أنك ستقتل فينا الإبداع وستجعل الخطبة عبارة عن موجز للأنباء يتلوه أي إنسان يجيد القراءة».

اجتماع لتنفيذ القرار

ويعقد مختار جمعة، غدًا الثلاثاء بديوان عام الوزارة اجتماعًا مع وكلاء الوزارة على مستوى الجمهورية لشرح فكرة وآليات تنفيذ الخطبة المكتوبة.

 بدورهم قابل أئمة الأوقاف قرار الخطبة المكتوبة بالرفض، معتبرينه إهانة وقتل للإبداع ومحو لشخصية الإمام وضياع ما تبقى من كرامته وسط جمهوره، مؤكدين أنه لن يكون هناك فارق بين الإمام والعامل بعد ذلك، متسائلين عن كيفية تعامل وزارة الأوقاف مع الأئمة المكفوفين في حالة تطبيقه.

السيسي وراء القرار

وبحسب مراقبين فإن عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب هو من يقف وراء القرار وما مختار جمعة سوى سكرتير ينفذ الأوامر مستدلين على ذلك بأن الوزير خرج بالقرار أمس الأحد بعد اجتماع السيسي به بساعات قليلة.

وكان  السفير علاء يوسف، المُتحدث الرسمي باِسم رئاسة الانقلاب، صرح بأن وزير الأوقاف عرض خلال الاجتماع خطة الوزارة في المجال الدعوي، خاصة فيما يتعلق بإعداد وتأهيل الأئمة من خلال برامج تأهيل وصفها بالمتميزة .

وأضاف «يوسف» أن «وزير الأوقاف عرض أيضاً وضع استراتيجية لإعادة صياغة ورفع مستوى الفهم الديني الصحيح المستنير من خلال خطة دعوية تتم على مرحلتين، الأولي قصيرة المدى لمدة عام، والثانية متوسطة المدى لمدة خمسة أعوام بما يكفل الوصول بالمنهج الإسلامي الوسطي السمح إلى كل المسلمين في مصر والمنطقة العربية والعالم الإسلامي»، مُشيراً إلى أن «تلك الجهود تأتي بهدف تصحيح الصور والمفاهيم الخاطئة التي ارتسمت في الأذهان نتيجة تصرفات وسلوكيات خاطئة يقوم بها البعض نتيجة عدم فهمهم لصحيح الدين». 

وخلال اللقاء أكد السيسي على دعمه الكامل لوزارة الأوقاف، وكل ما يتصل بإعداد وتأهيل الأئمة وتوفير سُبل الدعم الكافية لذلك. 

وبعد اللقاء مباشرة خرج مختار جمعة لينفذ فورا تعليمات السيسي التي تسهم في مصادرة المساجد وتكميم أفواه الأئمة بعد قرار الخطبة الموحدة وسيطرة الأجهزة الأمنية على كل مساجد الجمهورية من خلال سيطرتها الكاملة على وزارة الأوقاف ووزيرها الأمنجي.

 

 

*الدولار” يرفع أسعار العقارات بالسوق المحلية 30%

تسبب استمرار فشل حكومة الانقلاب في حل أزمة الدولار ووصوله إلى 11.30 قرشًا بالسوق السوداء، وارتفاع اسعار مواد البناء، في ارتفاع اسعار العقارات إلى 30%. 

وقال الخبير الاقتصادي حسين صبور، في تصريحات صحفية: إن مواد البناء ومدخلات التشطيب مرتبطة بسعر الدولار نظرًا لاستيرادها أو استيراد مادتها الخام من الخارج، مشيرًا إلى أن ارتفاع العقارات لما يقرب من 30%، في حين ارتفعت في الأسواق غير المنظمة والتي يتعامل فيها مقاولون صغار لما يقرب من70%.

 

 

*ياسر برهامى عن لقاء نادر بكار بتسيبى ليفنى: روحوا اسألوه

رفض ياسر برهامى نائب رئيس الدعوة السلفية التعليق على أنباء لقاء نادر بكار نائب رئيس حزب النور لشئون الإعلام، بتسيبى ليفنى وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة شهر أبريل الماضى، أثناء تواجده بالولايات المتحدة الأمريكية للدراسة بجامعة هارفارد الأمريكية، وقال فى اتصال هاتفى مع اليوم السابع”: “اسألوه هو” – فى إشارة لبكار.
وردًا  أن بكار لا يمثل نفسه فقط وإنما يمثل الدعوة السلفية وحزب النور ولابد للحزب أن يعلق على اللقاء، قال برهامى: “ليس لى علاقة بهذا الأمر وأنا ممتنع عن الإدلاء بتصريحات لوسائل الإعلام منذ فترة“.
فى السياق ذاته كشفت مصادر بالدعوة السلفية، أنهم سيطالبون نادر بكار بإصدار بيان يتضمن ردًا واضحًا على أنباء لقاءه بتسيبى ليفنى وزيرة الخارجية الإسرائيلية، بعد التقرير الذى نشرته الإذاعة الاسرائيلية عن اللقاء، وامتنعت خلاله ليفنى عن التعليق، لكن مصادر مقربة منها أكدت أن اللقاء تم بالفعل، وأشارت إلى أنه من المتوقع أن يصدر البيان خلال ساعات.

 

*الأوقاف” توافق على تسليم 64 مسجدًا لـ”السكة الحديد” لهدمها.. مقابل 27 مليون جنيه

وافقت وزارة الأوقاف على تسليم 64 مسجدًا على مستوى الجمهورية، بينهم 12 مسجدًا بالدقهلية، لهيئة السكة الحديد لهدمها وتوسعة المزلقانات القريبة منها، وذلك مقابل 27 مليون جنيه.

وسادت حالة من الغضب بين أهالي القرى التي يوجد بها المساجد رافضين فكرة «هدم المساجد ».

وقال مصدر مسؤول بأوقاف الدقهلية، أن المحافظة بها 6 مساجد حكومية و3 مساجد أهالي في مركز طلخا و3 مساجد في شربين، سيتم تسليمها لهيئة السكة الحديد لهدمها، وأن كل مسؤول سيأخذ عهدته من المساجد تمهيدا لتسليمه للسكة الحديد، وسيتم توفير مساحات بديلة أو إحلال وتجديد بعض المساجد في القرى التي يتم هدم مسجد بها.

وقال الشيخ طه زيادة، وكيل الأوقاف بالدقهلية، «أن هناك اجتماع تنسيقي بين وزارة الأوقاف والسكة الحديد لتحديد المساجد التي تمثل خطورة كبيرة على حياة المصلين بسبب قربها الشديد من مزلقانات السكة الحديد، ولقد حدثت عدة وفيات بسبب ذلك، وتم تحديد 12 مسجدًا بالدقهلية، و52 آخرين على مستوى الجمهورية»

وأضاف «من يقول أننا نهدم المساجد هدفه إثارة البلبلة لأن وزارة الأوقاف تتوسع في إنشاء المساجد ولكن بشكل قانوني»، لافتًا إلى أن «الله سبحانه وتعالى لا يقبل أن تقام الصلاة في مساجد مخالفة أو تمثل خطورة على حياة المصلين، فالله طيب ويحب كل شئ طيبًا»، على أن تقوم الوزارة وهيئة السكة الحديد بتوفير أراضي لصالح بناء مساجد بديلة، كما سيتم توجيه الأموال لإحلال وتجديد مساجد قائمة بذات القرى.

وحصلت وزارة الأوقاف من هيئة السكة الحديد على شيك مقابل حصولها على المساجد تمهيدًا لهدمها، برقم 2014006254417 في 7/6/2016 بالبنك الأهلي المصري بقيمة 27 مليون جنيه و196 ألف جنيه.

وأكد مصدر مسؤول من هيئة السكة الحديد، أن المساجد المحددة قريبة من مزلقانات السكة الحديد وتقع في مثلث الرؤية الذي حددته الهيئة، حيث إن أقل مسافة من المزلقان موازية للسكة الحديد هي 100 متر وأقل مسافة عمودية على السكة الحديد، ومن أقرب شريط هي 11.25 متر، وتلك المساجد تحجب الرؤية وتمثل خطورة على حياة المصلين الذين يخرجون من المساجد على المزلقانات مباشرة، كما أنها تم بناؤها بالمخالفة، وتصرف على المجاري المائية، ويتم عمل اجتماعات حاليا للبدء في تنفيذ أعمال الهدم .

 

 

*القناة الثانية الإسرائيلية: نتنياهو يوافق على زيارة مصر

نقلت القناة الثانية الإسرائيلية عن مصدرين بالخارجية المصرية قولهما إن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وافق على زيارة مصر لحصور قمة ثلاثية تجمعه مع  السيسي ومحمود عباس للمضي قدما في مفاوضات السلام.

ناداف بولاك الباحث بمعهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى غرد عبر حسابه على تويتر اليوم الإثنين قائلا : “القناة الثانية الإسرائيلية نقلت عن مصدرين بالخارجية المصرية قولهما إن نتنياهو وافق على اجتماع ثلاثي (بيبي والسيسي، وعباس) في مصر“.

موقع  “تايمز أوف إسرائيل” الإسرائيلي ذكر في تقرير له أن الهدف المعلن لزيارة وزير الخارجية سامح شكري النادرة ?سرائيل أمس الأحد هو المساعدة في دفع عملية السلام مع الفلسطينيين إلى الأمام، في حين تلمح مصادر إلى أنها قد تكون تمهيدا لزيارة نتنياهو إلى مصر“.
“آفي يسسخروف” المحلل الإسرائيلي للشئون العربية في تحليل بموقع “walla”  قال إن  السيسي يخرج العلاقات مع إسرائيل من مرحلة الظلمات إلى النور.
وكتب قائلا: ““منذ وصول السيسي للحكم، دارت العلاقات بين مصر وإسرائيل في الظلمات. زيارة وزير الخارجية المصري لإسرائيل تكشف التعاون بين البلدين، بما في ذلك الحرب على الإرهاب، وتشير إلى سعي القاهرة لوضع نفسها في وسط المسرح السياسي“.
صحيفة كريستيان ساينس مونيتور رأت زيارة شكري تمثل تنفيذا لرغبة السيسي في سلام “أكثر دفئا” مع إسرائيل“.
وأردفت في تقرير لها أمس الأحد: “شكري يمثل رغبة السيسي في أن يضحى وسيطا بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية، ففي خطاب ارتجالي للسيسي في مايو قال إن السلام مع إسرائيل سيضحى أكثر دفئا إذا تم الوصول لحل في القضية الفلسطينية”.

 

 *نادر بكار الإسرائيلي.. زعيم “النور” السلفي!

في تأكيد إستراتيجي على أن الطريق لسياسة مصر يمر بأمريكا وتل أبيب، كما هو الحال في مصر منذ انقلاب العسكر على الحكم الشرعي الذي جاء بإرادة حرة لملايين المصريين، تداولت عدة صحف مصرية وعالمية، خبرا مقتضبا عن لقاء طلبه القيادي بحزب النور السلفي الداعم للانقلاب العسكري مع وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيفي ليفني في أمريكا مؤخرا.
حيث التقى نادر بكار، مساعد رئيس حزب النور لشئون الإعلام، وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبى ليفنى، في الولايات المتحدة الأمريكية خلال دراسته في أمريكا تمهيدا لحصوله على درجة الماجيستير في إدارة الأعمال من جامعة هارفارد الأمريكية.
وكانت ليفنى تستعد لإلقاء محاضرة في جامعة هارفارد، وفور علم بكار بذلك طلب تنظيم لقاء معها، وهو ما حدث بالفعل حيث التقى الطرفان في اجتماع سري.
وأشارت تقارير، إلى أن بكار يستعد للعودة من جديد عقب حصوله على درجة الماجستير من جامعة هارفارد، حيث من المنتظر أن يقوم حزب النور بإعادة الزج به من جديد في الحياة السياسية عن طريق كتابة مقال في إحدى الصحف، فضلا عن تقديم برنامجه في إحدى القنوات للاستفادة من قدراته في المرحلة المقبلة.
وحصل نادر بكار على درجة الماجستير فى الإدارة الحكومية من جامعة هارفارد الأمريكية، مساء الجمعة الماضية.
ونشرت صفحة شباب الدعوة السلفية، صور حصول بكار على درجة الماجستير وتقدمت بالتهنئة له قائلة: “مبروك للدكتور نادر بكار حصوله على درجة الماجستير في الإدارة الحكومية من جامعة هارفارد الأمريكية“.
تسيفني ليفني قاتلة العرب والمسلمين
يذكر أن ليفني لا توارب أو تتجمل فيما يتعلق بمصلحة “إسرائيل”، حتى لو وصل الأمر إلى ممارسة أكثر الأساليب قذارة، سواء عندما كانت جزءا من العمل الاستخباري في جهاز الموساد، أو حينما مارست السياسة كوزيرة للخارجية أو رئيسة للوزراء.
ولدت تسيبي ليفني في تل أبيب عام 1958، والدها إيتان ليفني أو كما يحلو للصهاينة مناداته “ليفني الرهيب”، كناية عن عنفه وإرهابه ضد القرويين الفلسطينيين وهو أحد قادة مذبحة “دير ياسين”، وإرهابي قديم حكم عليه زمن بريطانيا بالسجن لمدة 15 عاما إلا أنه فرّ من السجن، والقائد السابق لشعبة العمليات في المنظمة الإرهابية “أتسل” التي كان يقودها مناحيم بيجن رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق قبل عام 1948.
أما والدتها سارة فقد عملت مع عصابة للسطو المسلح، وكانت قائدة لإحدى خلايا منظمة “أراغون” المتطرفة التي ترأسها بالثلاثينات مناحيم بيغن.
والنشأة بين والدين من الإرهابيين انعكستْ على ليفني، بدءا من اختيارها لاسمها، وحتى تاريخها الإجرامي، حيث ترفض ليفني اسمَها الحقيقي تسيبورا؛ نظرا لأنه يعني عصفورة، وتصرُّ على اسم تسيبي بدلاً منه.
وعندما كانت صبية انضمت ليفني إلى حركة “بيتار” اليمينية وشاركت في المظاهرات ضد اتفاقية فك الاشتباك بين “إسرائيل” وكل من مصر وسوريا والتي سعى وزير الخارجية الأميركي هنري كيسنجر للوصول إليها بعد حرب 1973.
قامت ليفني بخدمتها العسكرية الإلزامية في معهد لتأهيل الضابطات وحصلت على رتبة ملازم أول، وبعد نهاية خدمتها الإلزامية سجلت لدراسة الحقوق في جامعة بار إيلان برمات غان” بين عامي 1980 و1984، لكنها ما لبثت أن أوقفت دراساتها وعملت في “الموساد” حيث قامت بالعديد من العمليات الخاصة، منها اغتيال مأمون مريش، وكان وقتها مساعدا للقيادي البارز في منظمة التحرير خليل الوزير (أبو جهاد) في أثينا.
واتهمت خلال هذه الفترة باغتيال عالم ذرة عراقي في فرنسا حيث عملت خادمة تحت اسم مستعار، في بيته، وصدرت بحقها مذكرة توقيف قضائية باسمها المستعار ثم باسمها الحقيقي، قبل أن ينجح اللوبي الصهيوني في فرنسا بوقف ملاحقتها قضائيا.
وانطلقت ليفني بعد ذلك للعمل الميداني، حيث تلقت تدريبات حول كيفية تجنيد الجواسيس، وجمع المعلومات، عندما كانت “إسرائيل” تهاجم العرب في أوروبا خاصة بعد خروج منظمة التحرير الفلسطينية من بيروت، وانتقالها إلى تونس. وكانت ضمن وحدة النخبة بحسب المدير السابق للموساد أفرام هالفي.
أكملت ليفني دراسة الحقوق وأصبحت محامية مستقلة واهتمت بالقوانين التجارية والعقارية. وفي 1983 تزوجت من المحامي نفتالي شْپيتْسِر، وأنجبت منه ابنين: عمري ويوفال.
صعدت ليفني بسرعة في الحياة السياسية والحزبية رغم أنها بدأت متأخرة في الاشتغال بالسياسة، ويرى مراقبون أن ذلك يرجع إلى الثقة التي منحها إياها أرييل شارون. وتعتبر تلميذةً وفية لشارون، صاحب أشهر المجازر ضد العرب.
أسهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بتقديمها للمجتمع السياسي الإسرائيلي بتعيينها عام 1996 مديرةً لقسم الشركات الحكومية في وزارته، وبعد ذلك أصبحت تنتقل في العمل الحكومي، إلى أنِ انتُخبت نائبة عن حزب الليكود في انتخابات عام 1999، وتولَّت أول منصب وزاري في عام ‏‏2001، عندما أصبحت وزيرة للتعاون الإقليمي في وزارة شارون، وفي عام 2003 أصبحت وزيرة الاستيعاب، وكُلِّفت باستقبال المهاجرين الجُدد‏، وفي عام 2004 تولت إلى جانب هذا المنصب حقيبةَ العدل، ثم أصبحت وزيرة للخارجية في عهد شارون أيضا عام 2005.
وعندما قرر شارون ترْكَ “الليكود” عام 2005، على خلفية الخلاف حول الانسحاب من غزة، وتشكيله حزب كاديما، لم تتردَّد ليفني في الانضمام معه إلى كاديما” ولم تكن هذه القطيعة مع “الليكود” سهلةً بالنسبة لامرأة تربَّت في أروقة هذا الحزب، الذي يرفع شعار “إسرائيل الكبرى“.
وبعدما انسحب بنيامين نتنياهو مع باقي أعضاء حزب الليكود من الوزارة، وبعد نجاح حزب كاديما في انتخابات الكنيست عام 2006، قام إيهود أولمرت بتشكيل حكومةٍ وأسند لها منصب “الخارجية“.
وبعد قضايا الفساد التي لاحقت أولمرت، جرَتِ انتخابات داخلية في “كاديما”، انتهت بفوز ليفني برئاسة الحزب عام 2008
وليفني في سعيها لمسح مرحلة أولمرت حاولت استنساخَ الخط المتشدد لرئيسة وزراء “إسرائيل” السابقة غولدا مائير، التي كانت تجاهر باستخفافها بالعرب، وتقلِّل من أهمية عقد التسويات معهم. ورغم ذلك فهي ترفض أن تقارن بغولدا مائير، وتقول بأنها لن تكون غولدا مائير الثانية بل هي “تسيبي ليفني الأولى“.
وفي سبتمبر عام 2008 قدَّم أولمرت استقالته للرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز، وفي اليوم التالي كلَّف بيريز، ليفني بتشكيل حكومة جديدة، وبموجب القانون الإسرائيلي كان على ليفني إتمامُ هذه المهمة حتى نوفمبر عام 2008، غيرَ أنها أعلنتْ عن فشلها في تشكيل حكومة جديدة.
وما لبثت أن أرغمت على تقديم استقالتها من “الكنيست” في مايو عام 2012 بعد أسابيع من الإطاحة بها من زعامة ” كاديما” إثر خسارتها أمام قائد الأركان الأسبق شاؤول موفاز.
وواجهت ليفني ملاحقات قضائية عام 2009 حيث أعلنت منظمات التضامن البريطانية وفريق الدفاع عن عائلات الضحايا الفلسطينيين صدور قرار قضائي باعتقال ليفني بتهمة ارتكاب جرائم حرب ضد الفلسطينيين، وأصدر قاض في محكمة بلندن أمر اعتقال بحق ليفني بتهم جرائم حرب ارتكبت خلال حرب غزة، وسط اعتقاد أن ليفني تم تهريبها من بريطانيا خاصة وأنها كانت مسؤولة سابقا في ما يسمى البيوت الآمنة” في أوروبا التابعة لجهاز الاستخبارات الإسرائيلي الموساد”، كما أكدت بعض الجهات أن وزارة الخارجية البريطانية حاولت تعطيل القضية والتأثير على قرار القاضي.
ورغم كل ذلك يسير حزب النور السلفي المنقلب على مبادئه على دماء وأشلاء الفلسطينيين والعرب والمسلمين..من أجل عيون السيسي الذي يجيد استخدام الصغار بيادة في قدمه ليدوس بها الاسلام والوطن!!

 

*زيارة “شكري” الإسرائيلية تشق صف “ناصريي” السيسي

تباينت مواقف مؤيدي رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي من منتسبي التيار الناصري ممن روجوا دوما للسيسي على أنه “عبد الناصر جديد”، وأنه خليفته لإحياء القومية العربية ضد الاحتلال الإسرائيلي، إزاء الزيارة التي قام بها وزير خارجيته، سامح شكري، مكلفا منه للكيان الصهيوني، الأحد، بين من لزم الصمت، أو اعترض، أو احتج باستحياء، أو تقدم بطلب برلماني، حول الزيارة، ما جسد انقساما داخل الصف الناصري تجاه الزيارة التي اعتبرت بحدها الأدنى تطبيعا.
يأتي هذا في وقت كانت فيه احتجاجات هؤلاء “الناصريين” عالية ومدوية تجاه الرئيس محمد مرسي لمجرد رسالة بروتوكولية منسوبة إليه خاطب فيها الرئيس الإسرائيلي الأسبق شيمون بيريز بقوله: “عزيزي بيريز”، واتهم بمقتضاها بالعمالة لإسرائيل.
صمت حمدين
ولوحظ الصمت المطبق الذي سيطر على موقف مؤسس التيار الشعبي، والرئيس السابق لحزب “الكرامة”، المرشح الرئاسي السابق، حمدين صباحي، الذي طالما ألَّب الجماهير على مرسي بسبب رسالته البروتوكولية المشار إليها.
السناوي يحذر: هدية من السماء
وفي المقابل رفع الكاتب الصحفي عبد الله السناوي صوته برفض الزيارة واصفا إياها بأنها “هدية من السماء إلى تل أبيب”، واعتبرها خطوة غير موفقة، نظرا لعدم وجود توجه لدى حكومة الكيان الصهيوني الحالية نحو أي تسوية من أي نوع بشأن الحكومة الفلسطينية، وفق وصفه.
وقال “السناوي” في لقائه مع فضائية “بي بي سي”، إن إسرائيل رفضت الالتزام بما طرحته مبادرة السلام العربية، ورفضت ما هو أكبر من ذلك، وهو حل الدولتين “فإذا ما جاءت إليها مصر عبر وزير خارجيتها فإنها هدية من السماء فلماذا لا تكون متحمسة؟“.
وأضاف أن زيارة وزير الخارجية المصري إلى تل أبيب “تعتبر في أكثر التعبيرات دبلوماسية خطوة غير موفقة، والغموض يكتنفها؛ لأنه لا يستطيع أحد أن يقول إن هناك أي توجه لدى حكومة بنيامين نتنياهو نحو أية تسوية من أي نوع، لأنه يرى نفسه وحكومته اليمينية المتشددة في موقف لا يسمح لهما بتقديم أي تنازلات، وأن الأوضاع العربية في شبه انهيار، وفي الساحة الفلسطينية هناك تنازع بين رام الله وغزة، ولا توجد أي فرص للمصالحة الفلسطينية، ولا موقف عربي موحد بشكل أو بآخر“.
وتابع: “إسرائيل ترى أنها يمكن أن تحصل على كل شيء مقابل ألا تقدم أي شيء، فهي لم تقدم شيئا، وهي تحصل اليوم على ما سماه نتنياهو خطوة لها قيمة كبيرة أو تعبير عن تغيير في طبيعة العلاقات المصرية ـ الإسرائيلية“.
واستطرد السناوي: “ليكن هناك تغيير لكن تغيير على أي أساس؟ ما هو الأساس الموضوعي للبحث عن سلام إذا كانت القضية الفلسطينية ممزقة، وتُداس أعز القضايا العربية بالأقدام الإسرائيلية؟“.
وفي تصريحات صحفية موازية تساءل السناوي: على أي أساس سامح شكري في إسرائيل؟
وأضاف أن الاستقبال الإسرائيلي الزائد عن الحد يدعو للشك ومريب للغاية، فلا توجد أي إشارة من جانب إسرائيل توضح قبول كيانها بعملية السلام.
وأردف: “نحن أمام حكومة تماطل، ولا تقبل بأي حال غير التنازل عن الأرض، ولا تملك أدنى التزامات، فهي رفضت المبادرة الفرنسية، ولم تذهب إلى المؤتمر الخاص بها، كما رفضت حل الدولتين، فعن أي سلام ذهب سامح شكري؟ أنا على يقين أن هذه الزيارة لن تكون إلا في إطار السلام الدافئ“.
عبد الحليم قنديل: ترتبط بزيارة نتنياهو لأفريقيا
وعلق الكاتب الصحفي عبد الحليم قنديل على الزيارة فقال إنها ترتبط بزيارة بنيامين نتنياهو لأفريقيا خاصة فيما يتعلق بالجانب الإثيوبي وقضية سد النهضة، “فإسرائيل أصبحت بيدها صنابير النيل، إن شاءت تعطي أو تمنع“.
وأضاف في تصريحات صحفية: “موقفي بالكامل ضد معاهدة السلام مع إسرائيل، لذلك فأنا ضد كل ما يتفرع عنها من أشكال التطبيع”، وفق قوله.
بكري يخرج عن النص ويقدم طلب إحاطة
وفيما يبدو أنه “خروج عن النص”، تقدَّم النائب مصطفى بكري بطلب إحاطة إلى رئيس مجلس النواب، علي عبد العال، حول زيارة وزير الخارجية، سامح شكري، لمدينة القدس المحتلة، وإجرائه مباحثات مع رئيس الوزراء الإسرائيلي، في زيارة هي الأولى من نوعها منذ عام 2007، وفق وصفه.
وقال بكري في الطلب إن الرأي العام في مصر يتساءل عن الأسباب الحقيقية للزيارة، وهل هي تمهيد لزيارة قيل إن نتنياهو سيقوم بها إلى مصر؟ وهو أمر ستكون له تداعياته وآثاره السلبية الخطيرة التي ستصب في صالح الكيان الصهيوني الذي يتآمر على مصر ومواقفها.
واعتبر بكري أن الأغرب هو قيام وزير الخارجية بتناول العشاء في منزل رئيس الوزراء الإسرائيلي بالقدس، ومشاركته في مشاهدة مباراة نهائي يورو 2016 لكرة القدم، بما يعطي إشارة للعالم بأسره، وأفريقيا تحديدا، إلى وجود حميمية في العلاقات المصرية – الإسرائيلية، رغم استمرار إسرائيل في موقفها المتعنت من عملية السلام، ورفضها الانسحاب من الأراضي المحتلة.
واختتم بكري طلب الإحاطة، بمطالبة رئيس مجلس النواب بمناقشته بحضور وزير الخارجية، السفير سامح شكري، لمعرفة الأسباب والإجابات عن الأسئلة المثارة حول أبعاد تلك الزيارة الخطيرة والحميمة مع واحد من أشد أعداء مصر والأمة العربية خطورة، ومن يرفض الاعتراف بالحقوق العربية المشروعة، ويتآمر ضد مصر، بحسب قوله.

 

السيسي يحادث نتنياهو مرتين شهريا. . الاثنين 29 فبراير.. إمبراطور اليابان يرفض مقابلة السيسي

صبح على مصر3السيسي يحادث نتنياهو مرتين شهريا. . الاثنين 29 فبراير.. إمبراطور اليابان يرفض مقابلة السيسي

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*السيسي يحادث نتنياهو مرتين شهريا

في الوقت الذي اعتبرت فيه نخب إسرائيلية، الأمر محاولة سلطات الانقلاب التقرب من المنظمات اليهودية الأمريكية، فقد كشفت قناة التلفزة الإسرائيلية العاشرة الليلة الماضية النقاب عن أن زعيم عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي يتحدث بشكل دوري مرة كل أسبوعين مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وكشف مراسلا الشؤون العربية في القناة حازي سمنتوف وتسفي يحزكيل، في نشرة الأخبار المركزية التي بثت الساعة الثامنة مساء، النقاب عن أن السيسي يبادر مرة كل أسبوعين للاتصال بنتنياهو ويناقش معه القضايا المطروحة على جدول التعاون الاستراتيجي والتنسيق الأمني.

ونوه سمنتوف ويحزكيل، إلى أنه على الرغم من أن السلام بين مصر وإسرائيل يبدو باردا، فإن التعاون الأمني بين الجانبين يزداد قوة وكثافة مع الوقت.

وأجرت القناة مقابلة تليفونية مع السفير الإسرائيلي في القاهرة حاييم كورين، الذي كشف النقاب عن أن السيسسي التقاه عدة مرات.

وأضاف: “ألتقي باستمرار كبار المسؤولين المصريين بشكل دوري ونتباحث حول الكثير من القضايا، يمكنني القول إن العلاقات بين إسرائيل ومصر جيدة جدا“.

وحول تداعيات ضرب توفيق عكاشة، بالحذاء بسبب دعوته إياه لتناول العشاء في منزله وإعلانه نيته التوجه لزيارة إسرائيل، فقد أكد كورين أن عكاشة بادر إلى الاتصال به بعد هذه الحادثة وكرر التزامه بزيارة إسرائيل.

من ناحيته قال ألون ليفين، وكيل وزارة الخارجية الإسرائيلي الأسبق، إن حرص السيسي على إبراز الدفء في العلاقات مع إسرائيل يأتي لدوافع “مصلحية، تأتي في إطار سعيه للتقرب من المنظمات اليهودية الأمريكية“.

وخلال تصريحات أدلى بها للإذاعة العبرية صباح الاثنين، قال ليفين إن السيسي يرى أنه يحتاج إلى دعم الولايات المتحدة لنظام حكمه، وهو يعي أن تأمين هذا الدعم يعتمد على إقناع المنظمات بتواصل التجند لصالحه.

ونوه ليفين إلى أن ما يدلل على توجه السيسي هو كثافة اللقاءات التي يعقدها مع قادة التنظيمات اليهودية الأمريكية، وحرصه على لفت انتباههم إلى إعجابه بنتنياهو، كما نقلوا هم عنه ذلك مؤخرا.

ويذكر أن الصحافي الإسرائيلي أمير تيفون، كشف في تحقيق نشره مؤخرا موقع واللا”، النقاب عن أن السيسي هو أكثر الزعماء الأجانب الذين يتحدثون سرا مع نتنياهو، منوها إلى أن تقنية الاتصال تقوم على حديث السيسي بالعربية ورد نتنياهو بالإنجليزية في حين يقوم مترجم بترجمة أقوالهما.

 

 

*تكذيباً لليوم السابع..أمين عام الإخون ينفي أي حديث مع سعد الدين إبراهيم عن مبادرات مصالحة

صرح الدكتور محمود حسين أحمد الأمين العام لجماعة الإخوان المسلمين بأن ما تم نسبته للدكتور سعد الدين ابراهيم من عقد لقاء بينهما بوساطة الدكتور أيمن نور غير صحيح ، وأن ما تم كان لقاء عابرا خلال زيارة صحية للدكتور أيمن نور ، تواجد خلالها – دون ترتيب – كل من الدكتور سعد الدين ابراهيم ، والدكتور منصف المرزوقي ، والدكتور أحمد طعمه ، و آخرون ، و كان الحوار الذي دار بين الحضور حوارا عاما ولم يتطرق إلي مبادرات أو مصالحات أو ما شابه ذلك .

وقال الدكتور محمود حسين في تصريحه اليوم الاثنين 29 فبراير الجاري : إن موقف جماعة الإخوان واضح و معلن وهو أنه لا تنازل عن الشرعية ، والتمسك بعودة الرئيس الدكتورمحمد مرسي ، ولا تصالح مع من تلوثت أيديهم بدماء المصريين ، ولا تنازل عن حق الشهداء ، ولاعن تحقيق مطالب ثورة الخامس والعشرين من يناير.

وكان الدكتور أيمن نور قد أكد علي حسابه في تويتر بأن ما نشرته اليوم السابع علي لسان الدكتور سعد الدين إبراهيم غير صحيح

 

 

* نيو كاترين” تغلق حركة السفن بالقناة من الاتجاهين لليوم الرابع على التوالي

كشفت المواقع والصحف الأجنبية عن أن السر وراء اتجاه السفن لطريق راس الرجاء الصالح ليس أزمة الدولار كما زعمت سلطات الانقلاب، ولكن السبب الحقيقي يكمن في غرق سفينة عملاقة “نيو كاترين” بعد احتكاكها بأحد ضفتي القناة عند الكيلو 69 بالقرب من منطقة الفردان بالاسماعيلية.
وقالت صحيفة “ميدل ايست اوبزرفر”: إن هذا هو السر في اتجاه السفن “لرأس الرجاء الصالح “قناة السويس مغلقة من الاتجاهين بأوامر من سلطات الانقلاب والسبب كارثة جديدة لحقت بــمصر.
وأضافت أن الكارثة أضطرت سلطات الانقلاب إلى إغلاق قناة السويس من الاتجاهين؛ لأن السفينة ما زالت عالقة هناك، لافتة إلى أن الأخطر هو أن شركة الشحن حملت إدارة القناة مسؤولية غرق السفينة، وطالبت بتعويضات هائلة؛ للأضرار التي لحقت بها والوقت الذي ضاع.

وقالت الصحيفة إن ذلك سيكبد سلطات الانقلاب خسائر مضاعفة؛ حيث إغلاق القناة من يوم 25 فبراير إلى اليوم واتجاه السفن لطريق رأس الرجاء الصالح، إضافة للتعويضات الهائلة المطالب دفعها سيكبد مصر خسائر هائلة
http://www.middleeastobserver.org/a-devastating-block-closes-the-suez-canal-both-directions

 

 

*مقتل 4 مجندين وإصابة 6 آخرين في هجمات متفرقة بسيناء

أفادت مصادر بسيناء، أن 4 مجندين قتلوا، ظهر اليوم الإثنين، في عمليات تفجير عبوات ناسفة على قوتين مترجلتين من الجيش، إحداهما بالقرب من قرية الطويل “شرق العريش، والقوة الأخرى بالقرب من كمين كرم القواديس جنوب غرب الشيخ زويد .

وأضافت المصادر، أن مسلحي “تنظيم الدولة” استهدفوا قوة مترجلة من الجيش أثناء نقلها للطعام والشراب، لارتكاز بالقرب من مدخل قرية الطويل شرق العريش، بعبوة ناسفة مما أدى لمقتل 3 مجندين وإصابة 3 أخريين بجروح خطيرة.

واستهدف “مسلحو التنظيم” أيضًا قوة أخرى بالقرب من كمين كرم القواديس جنوب غرب الشيخ زويد، بعبوة ناسفة مما أدى لمقتل جندي وإصابة 4 آخريين بجروح وصفت بالخطيرة.

وقال شهود عيان إن “مسلحي تنظيم الدولة قاموا باستهداف سيارات الإسعاف التي قدِمت لنقل الجرحى، بالأسلحة الرشاشة على الطريق الواصل بين كرم القواديس وقرية الخروبة، وأجبروها على العودة إلى مدينة الشيخ زويد مرة أخرى، وتم نقل الجنود المصابين إلى المستشفى العسكرى بالعريش بواسطة ناقلات جند مدرعة تابعة للجيش المصري.

يأتي هذا في ظل استمرار العمليات العسكرية بين جيش الانقلاب، ومسلحي تنظيم الدولة بسيناء، حيث أعلنت مصادر أمنية صباح اليوم، مقتل 11 مسلحا من التنظيم في ضربات جوية ومدفعية على جنوب الشيخ زويد ورفح وشرق مدينة العريش.

 

 

* رسميًّا.. إمبراطور اليابان يرفض مقابلة السيسي

أعلن القصر الإمبراطوري باليابان، في بيان رسمي اليوم، أن إمبراطور اليابان “أكيهيتو” قد تعرض لوعكة صحية تحول دون لقائه السيسى.

وكان قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي قد تعرض لموقف محرج للغاية، خلال زيارته لمقر البرلمان الياباني، عندما تجاهل رئيس البرلمان مصافحة السيسي، رغم مد الأخير يده لمصافحته، الأمر الذي قوبل بحالة عارمة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، وفي عدد من وسائل الإعلام العالمية.

 

 

*تأجيل محاكمة فضيلة المرشد و104 آخرين في القضية الملفقة “أحداث الإسماعيلية” لـ6 مارس

قررت محكمة جنايات الإسماعيلية التابعة للانقلاب، تأجيل محاكمة فضيلة المرشد الدكتور محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، و104 آخرين في القضية الملفقة المعروفة إعلامياً بقضية “أحداث الإسماعيليةإلى جلسات 6 و7 و8 مارس المقبل، وذلك بعد أن استمعت أيضا إلى شهادة والدة علي متولي صالح”، أحد ضحايا الحادث، والتي أكدت أنها لم تشاهد أي سلاح في أيدي المتظاهرين المؤيدين للدكتور مرسي، أما الطرف الثاني المعارض فكان يحمل سلاح خرطوش، بحسب قولها.

وأضافت أنها ظلت ونجلها يشاهدان الأحداث حتى أصيب نجلها برصاصة من قوات الشرطة، وفق قولها، لافتة إلى أنها عندما ذهبت إليه لم تسمع منه إلا لفظ الشهادة وعبارة “أنا شايف خير كتير“.

كما استمعت إلى عدد من شهود النفي عن المعتقل سيد محمد أحمد، الموظف بالمصرية للاتصالات، والذين أكدوا أن المعتقل كان في محل عمله يوم 5 يوليو 2013 ولم يكن متواجدًا في الأحداث محل القضية، وكان برفقهتم لإصلاح أحد الأعطال بكابل التليفونات بالإسماعيلية من الساعة الخامسة مساء حتى الساعة الثانية صباحًا.

وسمحت المحكمة للأستاذ محمد إسماعيل محمد نافع المحامي، أمين عام نقابة المحامين بالإسماعيلية بالخروج من القفص، مشيرًا إلى أنه يحضر جلسات القضية لأول مرة، بعد أن تم اعتقاله من محل سكنه في مدينة نصر، وتم اصطحابه لقسم النزهة الذي مكثت فيه 4 أشهر شاهد خلالها كل أنواع التعذيب حتى تم ترحيله إلى سجن استئناف طرة.

كانت النيابة قد أحالت القضية إلى محكمة الجنايات في شهر سبتمبر الماضي، بعد أن نسبت للمتهمين جرائم القتل العمد والاعتداء على الأشخاص والممتلكات العامة.

 

 

* صحيفة إيطالية: تشريح “ريجينى” يفجر قنبلة سياسية

أكدت مصادر داخل مكتب قاضي التحقيق الإيطالي، أن التوجه العام للتحقيقات تتجه يومًا بعد يوم إلى قصر الاتهام على مصر بتعذيب وقتل الباحث جوليو ريجيني بتهمة نشاطه البحثى

وكشفت صحيفة لاريبوبليكا الإيطالية، أن التقرير النهائي لتشريح جثة ريجيني، والمتوقع إعلانه الأسبوع القادم سيفجر قنبلة سياسية يتوقع أن يعلنها قاضي التحقيق الروماني قريبًا، حسب وصف الصحيفة التي تعد الأعلى انتشارا في إيطاليا.

 وأضافت المصادر، في تصريحات لديها بالصحيفة الإيطالية، أن نيابة روما قد استبعدت بالفعل كل الاحتمالات الأخرى المتعلقة بدوافع تعذيب وقتل الباحث الإيطالي، مشيرة إلى أن قاضي التحقيق توصل إلى أن ما تعرض له ريجيني لم يكن نتيجة حادث طريق أو جريمة ارتكبها مجرمين عاديين، بالإضافة إلى أنه ثبت بالفعل أن ريجيني لم تكن له علاقة بأجهزة مخابرات، وأن أبحاثه لم يتم تداولها ومتابعتها إلا من قبل أساتذته الأكاديميين فقط، وفي إطار التعاون البحثي بين جامعة كامبريدج والجامعة الأمريكية بالقاهرة.

وأشارت الصحيفة الإيطالية إلى أن النتيجة المنطقية لهذه الاستبعادات” لكل هذه الاحتمالات تشير إلى بقاء متهم واحد، وهي الحكومة المصرية، خاصة أن النتائج الأولية لتشريح الجثة، أثبتت أن تعذيبه تم على أيدي متخصصين في التعذيب مدربين جيدًا على استخدام الأساليب الوحشية مع ضحاياهم.

طالب مجلس النواب الإيطالي، السلطات المصرية بإعلان أسماء الأشخاص الذي عذبوا الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في القاهرة حتى الموت قبل أكثر من شهر

وأظهر تقرير الطب الشرعي بعد تشريح جثة ريجيني التي عثر عليها بعد 10 أيام من اختطافه وجود آثار تعذيب بشع وآثار حروق بمختلف أنحاء الجسد وصعق بالكهرباء بالأعضاء التناسلية، وكسور في الضلوع وجروح وكدمات نتيجة الضرب المبرح.

خبراء التعذيب

وقال “فابريتسيو تشيكيتو”، رئيس لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الإيطالي “إن الجانب الإيطالي أصبح على يقين من معلومتان أساسيتان بشأن مقتل ريجيني، وهما أنه كان طالبا مرموقا ولم يكن عميلا لحساب أي جهاز أمني أو متعاطيا للمخدرات، أما المعلومة الثانية فهي أن ريجيني تم لقي مصرعه بعد تعرضة لتعذيب مروع على أيدي جهة منظمة تضم خبراء في التعذيب.

وأضاف تشيكيتو: “نحن نطالب المصريين بأن التحقيقات التي يجرونها يجب أن يتم بناءها على هاتين المعلومتين المؤكدتين”، مشددا على أنه من الضروي أن تكون هناك إجابة واضحة بأسماء وهويات خبراء التعذيب الذين قتلوا جوليو ريجيني”، على حد قوله

وفي سياق ذي صلة، نقلت صحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية عن مصادر في النيابة الإيطالية قولها إن “جوليو ريجيني”، قتل في مصر على يد خبراء في التعذيب حتى يتم منعه من استكمال أبحاثه.

وأضافت المصادر أن التحقيقات الإيطالية استبعدت كل الاحتمالات التي قدمتها مصر بشأن الجريمة، وباتت النيابة الإيطالية على يقين من أن مقتل ريجيني لم يكن جريمة شارع عادية بدافع السرقة أو شراء المخدرات، كما لم تتم مصادفة.

وأوضحت الصحيفة أن تحقيقات النيابة الإيطالية بدأت تأخذ مسارا مختلفا عن البيانات التي تصدرها وزارة الداخلية المصرية، على الرغم من عدم إعلان إيطاليا هذا التوجه بشكل رسمي حتى الآن.

وأكدت “لا ريبوبليكا”، نقلا عن المدعي العام الإيطالي أن الاحتمالات التي قدمتها مصر خلال الأيام الأخيرة بشأن مقتل ريجيني على يد لصوص الشوارع أو تجار المخدرات قد تم التحقيق فيها واستبعادها والتأكد من أن الجريمة ذات دوافع سياسية.

لن نسحب السفير

وكان رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الإيطالي كازيني” قد دعا الحكومة إلى سحب السفير الإيطالي من القاهرة وقطع العلاقات مع مصر احتجاجا على المماطلة المصرية، وعدم رغبة القاهرة في الإجابة بصدق عن الأسئلة الإيطالية عن مقتل ريجيني.

لكن رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب قال إن الموقف المصري حتى الآن يمكن البناء عليه، خاصة في ظل مشاركة محققين إيطاليين في التحقيقات، لذلك فأنا أرى أن علينا استبعاد فكرة سحب السفراء.

ونفت السفارة الإيطالية بالقاهرة ما نشرته بعض وسائل الإعلام حول قرار الخارجية الإيطالية استدعاء السفير على خليفة قضية مقتل جوليو ريجينى

وأوضحت السفارة – فى بيان لها الاثنين، تلقت “عربي21” نسخة منه، أن الخبر المنشور فى بعض الصحف الإيطالية حول استدعاء السفير لا يعكس موقف الحكومة الإيطالية“.

وتتمسك الحكومة المصرية، حتى الآن بموقفها، حيث تنفي تورط أي أجهزة أمنية في مقتل ريجيني، وأكدت أن التحقيقات لا زالت جارية لكشف غموض الجريمة.

وكان رئيس الوزراء الإيطالي “ماتيو رينزي” قد أكد في تصريحات صحفية سابقة أن العلاقات بين بلاد والحكومة المصرية باتت على المحك بسبب حادث مقتل ريجيني، مشددا على أن إيطاليا لن تقبل بأقل من الحقيقة الكاملة في هذه القضية.

لا تدرسوا في مصر

من جهتها، وجهت رابطة دراسات الشرق الأوسط، تحذيرا إلى أعضائها وعددهم 2700 طالبا وباحثا أجنبيا بمراجعة خططهم للعمل أو الدراسة في مصر، على خلفية مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني

ووصفت الرابطة، في بيان لها يوم الاثنين، مقتل ريجيني في مصر، بأنه “نتيجة مأساوية ومتوقعة لزيادة العنف والقمع من قبل النظام ضد الباحثين”، مضيفة أن “هناك ما يدعو للقلق الشديد فيما يتعلق بقدرة أي شخص على القيام بأبحاثه داخل مصر في أمان“.

وكان جوليو ريجيني الذي يدرس الدكتوراه في جامعة كامبريدج البريطانية، مقيما في القاهرة حيث يعد بحثا عن دور الحركات العمالية في مصر بعد ثورة يناير 2011.

وأصدر طلاب وأساتذة الجامعة الأمريكية بالقاهرة، حيث كان يدرس “ريجيني” الدكتوراه، بيانا طالبوا فيه الجامعة بحماية حقهم في العمل والدراسة بحرية وأمان

وأشارت وكالة “رويترز” إلى أن الكثير من الباحثين في مصر باتوا مهددين بالاعتقال أو الترحيل في أي وقت، لكن الطريقة البشعة التي لقي بها ريجيني مصرعه زادت فاقمت المخاوف من يلقوا المصير ذاته ويصبحوا الضحية الجديدة لأقوى هجمة على الحريات في تاريخ مصر الحديث.

 

 

* محافظ الإسكندرية «يعزم» وزير الثقافة على «جمبري وسي فود» بـ 40 ألف جنيه

بينما يدعو عبدالفتاح السيسي المواطنين إلى التبرع لمصر ضمن حملة “صبّح على مصر”، يقوم محافظ الإسكندرية، بدفع آلاف الجنيهات على نفقة المحافظة، نظير وجبات سمك تناولها مع وزير الثقافة في واحد من أشهر وأغلى مطاعم الأسماك بالمحافظة.

بعد أن افتتح حلمي النمنم، وزير الثقافة، برفقة محافظ الإسكندرية، محمد عبدالظاهر، معرض كتاب الإسكندرية، السبت الماضي، توجّه الاثنان، ومعهما عدد من المرافقين والصحفيين – وصل عددهم إلى نحو 80 فردًا إلى مطعم “فيش ماركت” للأسماك، وتناولوا وجبات قدرت ثمنها بـ40 ألف جنيه، بحسب مصدر داخل المطعم لـ”التحرير“.

المصدر، أوضح أن الوزير والمحافظ، كانا برفقتهما مسؤولين عن معرض كتاب الإسكندرية، ووفد إعلامي، وصحفي، مشيرًا إلى أن متوسط سعر الوجبة نحو 200 جنيه، إلّا أن الوزير طلب وجبات خاصة مختلفة عن البقية.

ولفت المصدر، إلى أنه تم إرسال فاتورة الحساب إلى مكتب محافظ الإسكندرية بديوان عام المحافظة.

ومن ضمن الأسماك التي تناولها “زوار المطعم” سمك بربون وفيليه، ودنيس، وقاروص، وسبيط، وجمبري، وسالمون، وشوربة سي فود، بجانب الأرز، والسلطات، ومشروبات، وحلو “الفروت سلاد“.

 

 

*المجرم”مرتضى منصور” يدافع عن استقبال الخائن”عكاشة”للسفير الصهيوني بمنزله

علق المجرم الانقلابي مرتضى منصور -رئيس نادي الزمالك، على ضرب الخائن توفيق عكاشة بالحذاء، قائلا :” ما حدث داخلة قبة البرلمان(برلمان العسكر الغير شرعي) مهزلة لن تمر مرور الكرام”.وأضاف، أن ما فعلة توفيق عكاشة انتحار سياسي، ومنذ دخوله مجلس النواب وهو مثير للجدل، وتصرفاته غير طبيعية“.

 قال منصور، “إن توفيق عكاشة غلط انه استضاف السفير الصهيوني ، ولكن هذا لا يسمح لاحد أن يعتدي عليه بالحذاء، وما حدث داخل البرلمان اهانة لكل الشعب، والحذاء ده معمول للخائنين والعملاء فقط، وعكاشة رجل وطني ولكن اخطأ” على حد وصفه .

 

 

*موقف محرج للسيسي ببرلمان اليابان

تعرض رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، لموقف محرج على الهواء، في أثناء صعوده على منصة البرلمان الياباني المعروف بـ”الدايت”، لإلقاء كلمته أمام أعضاء البرلمان الياباني، الاثنين، كما أنه تلعثم في نطق آية قرآنية لدى استشهاده بها، ولم ينطقها بشكل سليم.

واصطحب رئيس البرلمان الياباني، السيسي لإلقاء كلمته، ومد الأخير يده لمصافحته، لكنه فوجئ به يدير ظهره له، دون أن يشاهد يده الممدودة، التي سرعان ما طواها السيسي.

وحاول السيسي تجاوز الموقف باصطناع ابتسامة عريضة على وجهه، وساعده الحضور بالتصفيق له، ما زاد في ابتسامته.

وألقى السيسي كلمة قال فيها إن الإسلام قائم على السلام والرحمة، دون ترويع للآمنين أو تدمير للحضارة والعمران، مستشهدا بالآية القرآنية الكريمة: “مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ كَتَبْنَا عَلَى بَنِيْ إِسْرَائِيْلَ أَنَّهُ مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيْعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيْعًا وَلَقَدْ جَاءَتْهُمْ رُسُلُنَا بِالْبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيْرًا مِّنْهُمْ بَعْدَ ذَلِكَ فِي الأَرْضِ لَمُسْرِفُوْنَ” (المائدة:32).

فقال السيسي: “عظم الإسلام قيمة الروح، وجعل من قتلها بغير نفس أو فساد في الأرض كمن قتل الناس جميعا، ومن أحياها كمن أحيا الناس جميعا“.. (فاستبدل بقوله تعالى “فَكَأَنَّمَا”، في المرتين، كلمة “كمن”).

 

 

*غليان تحت القبة.. طرد نائبين و انسحاب خالد يوسف بعد “التعدى عليه”

سادت حالة من الاحتقان والفوضي وقائع الجلسة العامة الثانية، بالبرلمان، الاثنين، بعدما فوجئ رئيس المجلس على عبدالعال بدخول 50 نائبا من المعترضين على مادة تشكيل «الائتلافات» باللائحة الداخلية للمجلس وتكتلهم أمام المنصة الرئيسية رافضين المغادرة.

ليبدأ عدد من النواب المتواجدين بالقاعة في الاشتباك اللفظى مع النواب المحتجين، حيث دخل أحدهم في سجال مع النائب أحمد طنطاوي قابله الأخير بالرد بهدوء ليفاجئ برئيس المجلس يصرخ فيه قائلا: «أنت تفتعل الجدل وتريد أن تخطف البرلمان ولن أسمح لك وهو ماقابله طنطاوي بحالة من الذهول وعدم الرد، قبل أن يصوت عبد العال علي طرده من القاعة ويوافق الحضور.

فيما أشار أحد النواب إلي وجود خلل في التصويت الإلكتروني، وأن عدد الحضور أقل مما هو معلن علي الشاشة الإلكترونية، ليقابل بموجة من الإستهجان من الحاضرين قبل أن يصوتوا علي إخراجه وطرده من القاعة.

وأثناء محاولة النائب خالد يوسف تهدئة الأجواء، أشتبك معه أحد النواب مطالبا إياه بالصمت قبل أن يتطور الموقف ليصل إلي حد محاولة النائب الإعتداء علي يوسف بـ«الأيدي» وقام بسبه وشتمه، ليلتف النواب حول يوسف مطالبينه بالجلوس قبل أن يلوح لعبد العال متسائلا عن هذا التجاوز ليرد عبدالعال: أقعد ياخالد وهو ما رفضه وأنسحب.

من جهته انتقد علي عبد العال رئيس المجلس بطريقة دخول النواب المعترضين القاعة بشكل مفاجئ، قائلا: «أنهم خرجوا عن قواعد الديمقراطية وتمترسوا في وسط القاعة، وحاولوا بحسن نية أن يحققوا مقاصد عجز عنها أعداء الوطن، والأعداء لا مكان لهم في الدولة المصرية»، ليرد النواب بموجة من التصفيق والإشادات.

 

 

* تفاصيل جلسة محاكمة “ريهام سعيد” فى قضية “فتاة المول”.. وحبسها سنة ونصف

قضت محكمة جنح الجيزة برئاسة المستشار مختار البديوي، اليوم، بحبس الإعلامية ريهام سعيد 6 أشهر وتغريمها 10 آلاف جنيه لاتهامهما بالسب والقذف في حق فتاة المول والحبس سنة لاتهامها بالاعتداء على الحياة الشخصية وكفالة 15 ألف جنيه وإحالة الدعوى المدنية للمحكمة المختصة.

وبرأت المحكمة باقي المتهمين في القضية رقم 25296 سنة 2015، والمعروفة إعلاميا بـ”فتاة المول” لاتهامهما فيها بالاعتداء على الحرية الشخصية، بالإضافة للقضية رقم 848 سنة 2015 والمتهمين فيها بالتهديد والسب والقذف.

كانت الإعلامية ريهام سعيد، قد أذاعت صورًا شخصية للمدعية سمية عبيد الشهيرة بفتاة المول، في برنامجها صبايا الخير والذي يعرض على قناة النهار، بعدما استولى عليها أحد العاملين في البرنامج من هاتف الفتاة دون علمها، كما هددتها بنشر صور أخرى لها.

 

 

* ما هدف النظام المصري من ملاحقة الحركات الشبابية في مصر ؟

قضت محكمة مصرية، اليوم (الاثنين) بمعاقبة 4 أعضاء بحركة شباب 6أبريل (معارضة) من بينهم المنسق العام للحركة، بالحبس 3 سنوات، في اتهامهم في قضية تظاهر.

وقال مصدر قضائي إن “محكمة جنح المرج (شرق القاهرة) قضت بمعاقبة؛ عمرو علي (منسق حركة 6 أبريل) حضوريًا، وغيابيًا لكل من: رامي مجدي وأحمد ممدوح ونجاة عز الدين (منتمين لنفس الحركة) بالسجن ثلاث سنوات، وتغريم كل منهم 500 جنيه (65 دولارا تقريبًا”).

وأشار المصدر إلى  أن “الحكم أولى وقابل للطعن”، ونسبت جهات التحقيق لعمرو علي، ورفاقه الثلاثة في القضية تهم “مقاومة السلطات، وارتكاب جرائم الانضمام لحركة أسست على خلاف أحكام القانون تدعو لتعطيل الدستور ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، واستخدام القوة والإرهاب لقلب نظام الحكم في البلاد، وحيازة وإحراز منشورات“.

وألقت قوات الأمن القبض على منسق حركة 6 أبريل عمرو علي، في 23 من سبتمبر/ أيلول الماضي عقب صدور قرار بضبطه وإحضاره من النيابة العامة.

وبموجب حكم صادر عن محكمة القضاء المستعجل بمنطقة عابدين بالقاهرة في 30 من مارس/ آذار الماضي، صار نشاط حركة 6 أبريل محظورًا في البلاد، بدعوى “نشر الفوضى والتعدي على منشآت الدولة”، غير أن محكمة الإسكندرية (شمال) للأمور المستعجلة قضت في 24 من الشهر ذاته بعدم الاختصاص النوعي في نظر قضية تعتبر الحركة تنظيمًا إرهابيًا، وأحالت المحكمة الدعوى، للمكتب الفني للنائب العام للتحقيق فيها وفقاً لما يعرف بـ”قانون الجماعات الإرهابية” الجديد والذي أقره عبدالفتاح السيسي.

وولدت حركة 6 أبريل من رحم دعوات إلى الإضراب العام في مصر يوم 6 من أبريل/ نيسان العام 2008 بدعوة من عمال مدينة المحلة الكبرى (دلتا النيل) حيث تبنى شباب الحركة هذا الإضراب في وقت لم يكن الشعب المصري يألف فيه ثقافة الإضرابات والاعتصامات.

وكان الدافع وراء الدعوة للإضراب الاحتجاج على الغلاء، وتضامنا مع إضرابات عمال غزل المحلة.

 

 

* لماذا يغضبون من عكاشة والسيسي أشد عمالة للصهاينة؟!

كيف نلوم الخادم على تصرف يقوم به سيده صباح مساء؟!”.. باختصار ذلك هو السؤال الأبرز والأهم في القضية المثارة إعلاميا في مصر خلال الأيام الجارية، حول استقبال الانقلابي توفيق عكاشة للسفير الإسرائيلي في منزله بالدقهلية.

وبحسب مراقبين، فإن الهجوم على عكاشة لاستقباله السفير الإسرائيلي، وتجاهل ما يفعله السيسي مع الصهاينة، هو نوع من العبث، حيث إن السيسي معروف بعمالته الواضحة مع إسرائيل، ويستقبل قائد الانقلاب- بشكل متواصل- كيانات ومنظمات يهودية، وقام بإعادة السفير المصري لتل أبيب، بعد أن سحبه الرئيس محمد مرسي، فضلا عن إشادته الدائمة برئيس الوزراء الصهويني بنيامين نتنياهو، والإشادات المستمرة من الجانب الإسرائيلي بحق السيسي.

في المقابل لا تتوقف الإشادات الإسرائيلية بقائد الانقلاب العسكري، والتي كان آخرها تصريحات وزير البنية التحتية والطاقة والمياه الإسرائيلي يوفال شتاينتس”، التي أكد فيها أن التعاون الأمني بين إسرائيل ومصر “أفضل من أي وقت مضى”، وأن إغراق غزة بالفيضانات حل جيد للتصدي لأنظمة الأنفاق المعقدة لحركة حماس.

واعترف “شتاينتس”، خلال ندوة ثقافية في بئر السبع، أن عبد الفتاح السيسي أمر بأن تغمر المياه العديد من أنفاق حماس التي تربط مصر بقطاع غزة، بناء على طلب من إسرائيل.

وفي هذا الضوء، نلقي عددا من النقاط التي تكشف عمالة قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي للكيان الصهيوني:

نتنياهو رتب لقاء السيسي وأوباما

وكانت تصريحات “عكاشة” الأخيرة، عن مدى قوة العلاقات بين نظام الانقلاب في مصر والجانب الإسرائيلي، بداية من الترويج للانقلاب، وإقناع أوباما بلقاء السيسي، والترويج لمشاريع السيسي والمؤتمر الاقتصادي.

وكشف النائب توفيق عكاشة أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو هو من رتب لقاءً جمع بين قائد الانقلاب، والرئيس الأمريكي باراك أوباما في الأمم المتحدة.

وقال، خلال برنامج “مصر اليوم” الذي يبث على فضائية “الفراعين”، أمس الأحد: إنه حضر اجتماعًا مع السيسي بعد احتجاجات “30 يونيو”، بعد دعوة رسمية.

وأضاف أن عناصر من حاشية السيسي قالوا له، خلال الاجتماع، إنهم “يريدون خطة من أجل أن يفكوا الحصار الإعلامي والسياسي المفروض عليهم (بعد الانقلاب)، فأشار عليهم أن “يخاطبوا إسرائيل لتكلم أمريكا من أجل تغيير موقفها، والاعتراف بعبد الفتاح السيسي رئيسًا منتخبًا، وكذا الاعتراف بثورة 30 يونيو أنها ثورة شعب” وليست انقلابا عكسريا.

وكشف أن الحاضرين في الاجتماع استنكروا عليه اقتراحه ووصفوه بـ”المخرف“. ولفت إلى أنه تم الموافقة على رأيه، واتصل المسؤولون في مصر بإسرائيل، التي أوفدت رئيس الوزراء الإسرائيلي لمقابلة الرئيس الأمريكي وأقنعه بالأمر، مؤكدًا أن لديه وثائق تؤكد هذه المعلومات.

السيسي يشيد بحكمة نتنياهو

وفي لقائه مع رؤساء المنظمات اليهودية الأمريكية، أثنى السيسي على رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بأنه “يمتلك قوة عظيمة، ويستطيع المضي قدمًا بالمنطقة والعالم”، هذه الإشادة أثارت ردود فعل غاضبة على المستويين المصري والعربي، وأكد سياسيون ونشطاء مصريون أن السيسي يسعى للحصول على الدعم الدولي من خلال “إسرائيل”، وأن بقاءه في الحكم يترتب على دعمهم له.

السيسي يهدم الأنفاق لعيون إسرائيل

وكانت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية قد كشفت أن مؤسسة الدفاع الإسرائيلية غاضبة تجاه وزير البنية التحتية والطاقة والمياه الإسرائيلي يوفال شتاينتس، بعد تصريحاته التي أدلى بها بشأن التعاون الأمني مع مصر.

وكان “شتاينتس” قد أكد أن التعاون الأمني بين إسرائيل ومصر “أفضل من أي وقت مضى”، وأن إغراق غزة بالفيضانات حل جيد للتصدي لأنظمة الأنفاق المعقدة لحركة حماس.

وقال “شتاينتس”، خلال ندوة ثقافية في بئر السبع: إن عبد الفتاح السيسي أمر بأن تغمر المياه العديد من أنفاق حماس التي تربط مصر بقطاع غزة، بناء على طلب من إسرائيل.

وأشارت الصحيفة إلى أن التعاون في مجال الدفاع بين مصر وإسرائيل هو أحد أكثر القضايا حساسية لدى البلدين، مشيرة إلى أن طبيعة الأنشطة الأمنية المصرية الإسرائيلية تأخذ طابعا سريا.

السيسي يتصل بنتنياهو مرة كل أسبوعين

وذكر موقع “ويللا” الإخباري الإسرائيلي، أن السفير الإسرائيلي في مصر حاييم كورين” وصف، خلال لقاء له مع القناة الإسرائيلية العاشرة، العلاقات المصرية الإسرائيلية بأنها “جيدة جدا”، وأن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وعبد الفتاح السيسي يتحادثان مرة كل أسبوعين على الأقل.

ونقل مراسل الشؤون العربية في القناة الإسرائيلية العاشرة، تسيفي يحزكيلي، عن “كورين” قوله: إن نتنياهو والسيسي يتحدثان هاتفيا مرة كل أسبوعين، في ضوء وجود مصلحة مشتركة بينهما لمحاربة ما وصفه بـ”الإرهاب، ولا سيما ضد حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وتنظيم الدولة الإسلامية، بالتزامن مع توسع التعاون الأمني بين إسرائيل ومصر عقب صعود السيسي للحكم.
وكشف “كورين” أنه يلتقي- بصورة دورية- مختلف أوساط صنع القرار في القاهرة، وعلى رأسهم عبد الفتاح السيسي، الذي التقاه عدة مرات. وجاءت أقوال كورين في اليوم نفسه الذي شهد فيه مجلس النواب المصري الهجوم على توفيق عكاشة من قبل أحد زملائه؛ حيث رماه بحذائه احتجاجًا على دعوة عكاشة للسفير الإسرائيلي في القاهرة على مأدبة عشاء، وأكد كورين أن قذف عكاشة بالحذاء لن يردعه عن اللقاء به مجددًا.

 

 

* هيرست : السيسي يفقد النفوذ بالداخل وداعميه في الخارج

يعد ديفيد هيرست أحد أكبر الكتاب الصحفيين المختصين بالشرق الأوسط، امتدت مسيرته الصحفية على مدار 29 عامًا، ترك صحيفة الجارديان البريطانية ككبير الكتاب الدوليين في الصحيفة، وتولى رئاسة مكتب الصحيفة في موسكو عام 1994 ثم رئيس القسم الأوربي عام 1997 ثم رئيس الكتاب الدوليين بالصحيفة، ويشغل حاليًا رئيس تحرير موقع “ميدل إيست آي” البريطاني.

 شبكة “رصد” أجرت حوارًا مع هيرست تناول خلاله الأوضاع في مصر والشرق الأوسط، وأسباب صعود “تنظيم الدولة”، فإلى نص الحوار:

هل ما زلتم تعتقدون أن استبدال السيسي برجل عسكري آخر مثل “سامي عنان” ما زال يمثل أولوية في الاستراتيجية والسياسة السعودية؟ ولماذا؟

 – منذ وصول الملك سلمان إلى الحكم تغيرت العلاقة بين السعودية والسيسي على المستويين الشخصي والاستراتيجي، لقد قام الملك عبدالله بتمويل انقلاب يوليو 2013، وطلب السيسي منه دفعة أولى تقدر بـ12 مليار دولار قبل القيام بانقلابه، مثل سقوط مبارك في 2011 حدث رئيسي لعبدالله الذي رأى ضرورة الإطاحة بنظام الإخوان المسلمين القائم آنذاك إذ يمثل الربيع العربي، والانتخابات الحرة، ووصول الإسلاميين للحكم خطر وجودي على المملكة، ونصب عبدالله” السيسي كقائد للثورة المضادة

. أما بالنسبة لسلمان فتمثل إيران التهديد الاستراتيجي، وفي اليمن حيث يشكل الحوثيون المدعومون من إيران العدو الأول عادت علاقة حزب الإصلاح الممثل عن الإخوان المسلمين باليمن إلى ما كانت عليه قبل سقوط مبارك، وتحت حكم سلمان تعد تركيا الحليف الأقرب للسعودية التي تعارض بشدة النظام العسكري في مصر.

 على المستوى الاستراتيجي، السعودية ومصر على طرفي النقيض في أكثر من صراع، فقد أثار رفض مصر إرسال قوات ضمن حملتها في اليمن غضب السعودية، ويؤيد السيسي جنبًا إلى جنب مع إيران والأردن الحملة الروسية في سوريا، ودعم مصر لحكومة طبرق في ليبيا واللواء حفتر يتعارض مع دعم السعودية وتركيا للفصائل المنافسة في طرابس ومصراته، ربما يفضل سلمان استبدال السيسي بلواء جيش آخر، فليس هناك حب مفقود بين سلمان والسيسي، وظهر ذلك بالأخص في الحملة التي قامت بها وسائل الإعلام المصرية -التي تعد أداة حكومية- ضد سلمان مروجة لإمكانية الطعن على بيعته أمام هيئة البيعة، فهل يدفع سالمان بجد في اتجاه استبدال السيسي؟ في حال موافقة المجموعات المنافسة في المجلس الأعلى للقوات المسلحة فسيكون من المحتمل نعم.

 على المدى القصير هناك مشاكل أكثر إلحاحًا على الطاولة السعودية، فاستبدال السيسي ليس الأولوية القصوى، ومع ذلك فإنه على المدى البعيد فإن السيسي يفقد النفوذ والاحترام في الداخل، وهو أمر خطير بالنسبة لحاكم عسكري، ويفقد أيضًا داعميه الأقوياء في الخارج.

هل لك أن تعطينا لمحة عن الصراعات الأساسية الدائرة حاليًا في الشرق الأوسط؟

لا بد لنا أن نفرق بين الأنواع المختلفة بين الصراعات، فعلى المستوى الكلي تتغير خريطة العالم العربي بشكل جذري، فهي تخضع لأكبر تغير على مدار المائة العام الأخيرة، فالقوى الاستعمارية السابقة كبريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة التي عملت كضامن للنظام الإقليمي يتم استبدالها بالقوى الإقليمية الممثلة في تركيا والسعودية وإيران، وقطر، والإمارات، والآن تناور روسيا لحجز مكان لها

. فكون الدول حليف عسكري للولايات المتحدة “مثل الولايات المتحدة والإمارات وقطر ومصر” أو كونها حليفا للناتو مثل تركيا” ليس مانعًا اندلاع حروب الوكالة بين بعضهم البعض مثلما حدث العام الماضي عندما هددت السعودية بفرض حصار على قطر وهما الحليفان العسكريان للولايات المتحدة، في سوريا، ومصر والإمارات والأردن وهم حلفاء لروسيا التي تدعم الأسد، بينما تدعم تركيا والسعودية وقطر المتمردين، وتعتبر تركيا حزب الاتحاد الديمقراطي السوري “منظمة إرهابية”، وتدعم الولايات المتحدة الحزب في مواجهة “تنظيم الدولة” في حين تقوم تركيا بقصفه.

 وتتصارع القوى الإقليمية على النفوذ في العالم السني الذي فقد زعامته، الصراع الثاني يتمثل في أزمة القيادة السنية التي اشتعلت عن طريق الربيع العربي في 2011 وتضخمت بفعل الثورات المضادة، فاكتسب “تنظيم الدولة” زخمه في مصر بفعل العنف وقمع المعارضة السياسية في مصر وسوريا، واليمن، وليبيا، والاستثناء من هذه القاعدة هي تونس التي اضطر حزب الإسلاميين فيها إلى ترك السلطة تجنبًا لانقلاب ناعم، والآن تسود الانشقاقات حزب نداء تونس، ويسيطر نواب النهضة على أغلبية مقاعد البرلمان، ويعد زعماء “نداء تونس” وحركة النهضة” حلفاء مقربين، وهي عملية لم نسمع بها قبل ذلك في العالم العربي.

 3- هل لعب صعود “تنظيم الدولة” في سيناء وليبيا لصالح السيسي؟ وكيف؟

على العكس تماما، فالتمرد في سيناء كان محليًا في الأساس، ومكون من خمس مجموعات مختلفة التي أعلنت ولاءها لـ”تنظيم الدولة” نتيجة للقمع العسكري الوحشي الذي يشمل التعذيب، والإخفاء القسري، وهدم المنازل، والتهجير على نطاق واسع للمدنيين

 وعندما كان السيسي نفسه وزيرًا للدفاع تحت حكم محمد مرسي حذر من خطر تحويل سيناء إلى جنوب سودان، وهو العمل الذي قام به حين أصبح رئيسًا، وبشكل مشابه كان أحد أول الأعمال التي قام بها السيسي كرئيس كان التحضير لحرب في شرق ليبيا، وفي ذلك الوقت كان عدد “السلفيين الجهاديين” في ليبيا محدود، ومتمركزين فقط في درنة، وكنتيجة للحرب الأهلية الهادفة إلى زعزعة الاستقرار التي حاولت مصر والإمارات إشعالها بشكل متكرر للإطاحة ببرلمان طرابلس وميليشيات مصراتة الموالية له ظهر “تنظيم الدولةالآن في سرت المعقل القديم للقذافي.

 – كيف غير صعود “تنظيم الدولة” من شكل العلاقات في الشرق الأوسط؟

صعود “تنظيم الدولة” خلق خلفية من الفوضى، والصراع، ومئات الآلاف من اللاجئين، ومع ذلك فإن الحرب ضد “تنظيم الدولة” أصبحت ثانوية مقارنة بالصراع على النفوذ بين القوى الإقليمية، لقد خلق “تنظيم الدولة” ذريعة لقيام العديد من القوى الدولية بضربات جوية، لكن الصراع المركزي في المدن هو صراع بين القوى الإقليمية.

 – ما الظروف التي ساعدت على ظهور وقوة “تنظيم الدولة”؟

بالرغم من أن تنظيم الدولة في العراق كان موجود كفرع للقاعدة منذ وفاة أبو مصعب الزرقاوي” أردني الجنسية فإن تحول “تنظيم الدولة” في العراق إلى وحش عابر للحدود يعزى إلى عاملين هما:

 1- الثورة المضادة بقيادة الملكيات الديكتاتورية والأنظمة العسكرية، فكل من السيسي والأسد قاما بسحق المعارضة السياسية بالقوة الساحقة، وفي كلتا الحالتين كان المحتجون سلميين وغير مسلحين، هناك علاقة مباشرة وسببية بين استخدام القوة وصعود “تنظيم الدولة”، ليس فقط في سيناء بل أيضًا في كل أنحاء العالم العربي.

 2- السبب الثاني هو استعراض القوة العسكرية الإيرانية في شتى أرجاء العالم العربي، في العراق، وسوريا، واليمن، ولبنان، فوجود مظلة عسكرية إيرانية طائفية الغرض لحماية الشيعة في العراق، وسوريا، واليمن، غذت الخطاب الطائفي لـ”تنظيم الدولة”، وبعد انفصال “تنظيم الدولة” عن القاعدة حدد الشيعة كعدو قريب وكتهديد رئيسي للخلافة، وتضخمت أعداد “تنظيم الدولة” بفضل الحرب، والقصف، والتهجير، وشعور الأغلبية السنية بأنه لا أحد يحميهم. – هل استفاد ديكتاتوريو المنطقة من ظهور “تنظيم الدولة”؟ – برر ديكتاتوريو المنطقة قمعهم عن طريق تصنيف معارضيهم كإرهابيين منتمين لـ”تنظيم الدولة”، وأيضًا حاولوا إضفاء الصبغة الإسلامية على الاحتجاجات المناهضة لهم، ففي 31 مايو 2011، وبينما كانت الاحتجاجات في درعا ما زالت سلمية، أصدر بشار الأسد عفوًا رئاسيًا عن سجناء من سجن صدنايا، كان هؤلاء السجناء إسلاميين سيئي السمعة كانوا قد جاؤوا إلى سوريا بمساعدة “الأسد” للعبور إلى العراق لمحاربة القوات الأميركية الموجودة هناك، وفور إطلاق سراحهم شكل هؤلاء المسلحون المعارضة الإسلامية المسلحة

. كانت تكتيكات “الأسدناجحة، وأصبحت نبوءة تحقق ذاتها، واستخدم “تنظيم الدولة” كأداة في يد القوى الإقليمية قبل أن يتحول إلى قوة يجب التعامل معها في حد ذاتها.

 – ما العوامل التي أدت إلى نمو “تنظيم الدولة” في العراق وسوريا؟

في العراق كان السبب في ذلك هو قرار رئيس الوزراء العراقي تمزيق الاتفاق السياسي، المكتوب من قبل القوات الأميركية قبل رحيلها عن البلاد، والذي يهدف إلى تقاسم السلطة مع زعماء السنة، وأدت الطبيعة الطائفية لحكمه والميليشيات الموالية له إلى خسارة الموصل، وفي سوريا كان رد بشار الأسد على احتجاجات 2011 هو المسؤول الرئيسي، ومع ذلك فإن المتمردين المعتدلين لم يحصلوا على السلاح أو الدعم الذين هم في حاجة إليه، والأسلحة التي قدمتها المخابرات الأميركية “سي آي إيه” وصلت في النهاية إلى أيدي الجهاديين.

 – ما الخيارات المتاحة أمام تركيا الآن؟

في سوريا الخيارات التركية محدودة، فتركيا ترفض التدخل في الشمال السوري دون دعم أميركي أو من حلف “الناتو”، وهو لن تحصل على هذا الدعم، وتنظر تركيا إلى سوريا من منظور انهيار إطلاق النار مع حزب العمال الكردستاني.

 ثمة طريقة لتغيير ذلك هي التوصل إلى اتفاق مع حزب العمال الكردستاني للسماح لـ3000 مقاتل من البشمركة الكردية بالعودة إلى سوريا، وهو ما لن يحدث في حال اعتقاد حزب الاتحاد الديمقراطي  بأنه اقترب من إنشاء دولة كردية في الشمال السوري، وفي حال أيضًا تعرضت تركيا لسلسلة من التفجيرات الانتحارية، يجب على تركيا أن تعيد تقييم صفقاتها المحلية للضغط على حزب العمال الكردستاني للعودة إلى طاولة المفاوضات، ووقتها ستكون تركيا في وضع يسمح لها بالتأثير في الأحداث في سوريا

. يجب على تركيا كقوة إقليمية أن تتواصل مع قطاع كبير من المجموعات السورية المختلفة قدر الإمكان لتحقيق هدفها بأن يكون لديها جار مستقر في الجنوب.

 – ما تأثير التدخل الروسي في سوريا؟

أدى التدخل الروسي إلى تغير مجريات الأمور، وأعطى الأسد دفعة قوية، ودفع بموجات من اللاجئين في اتجاه الحدود التركية والأردنية، وتحولت روسيا إلى مقاتل نشط في الحرب الأهلية في سوريا، وكشف الضربات الجوية الروسية هو استراتيجية مختلفة، وهي الاتجاه نحو إفساح الطريق أمام ميليشيات الأسد.

 وفي حال استخدام روسيا لنفوذها لإجبار الأسد على الرحيل فأنا سأكون أول المرحبين بهذا، وأعتقد أن هذا لن يحدث، فروسيا تحت حكم “بوتين” متورطة ونشطة في سوريا أكثر من تورط ونشاط الاتحاد السوفييتي في مصر في الماضي، وتحولت إلى قوة استعمارية، وهو ما ينضوي على خطر كبير في المستقبل، ولا تتصرف روسيا كضامن للسلام بل تتصرف كمشارك نشط في الحرب الطائفية.

 من المستحيل أن ترى روسيا وإيران كحكام مقبولين للسكان السنة، لقد حفز التقاعس الأميركي أو ما يمكن قوله بالانسحاب الأميركي من حروب الشرق الأوسط التدخل الروسي في المنطقة.

 – هل سيدعم حلف “الناتو” تركيا ضد روسيا أم أنه سيتركهما يأكلان بعضهما البعض؟

سيفعل “الناتو” كل شيء لتجنب التدخل في النزاع بين تركيا وروسيا، فالموقف بالنسبة لحلف “الناتو” إما أن يكون خسارة أو على الأقل عدم تحقيق النتائج المرجوة.

  فأوكرانيا كانت سيئة بما فيه الكفاية، الانقسام بين تركيا وروسيا كبير وسيدوم لفترة طويلة، وهذا مبني على العلاقات الشخصية بين أردوغان و”بوتين”، وكلا الطرفين سيجد أنه من الصعب إيجاد طريقة للوصول إلى تسوية مؤقتة، وكلا الطرفين سيحدث قدرا لا بأس به من الضرر في الساجة الخلفية للطرف الآخر، أنا أفكر هنا في النفوذ التركي في القوقاز الروسي وآسيا الوسطى.

 

 في رأيك متى ستدخل القوات التركية في سوريا؟

 – في حال انهيار وقف إطلاق النار، أو عدم استمراره أو لو أن هناك تحركات لاختراق الحدود، فأننا سنرى قوات تركية تدخل الأراضي السورية، هناك قوات سورية حاليا في العراق على الرغم من رفض بغداد، وفي حال نشر تركيا لقوات لها فإنها ستتعرض لا محالة لقصف الطيران الروسي، أحد تأثيرات التدخل الروسي هو عسكرة الصراع وطلب المتمردين امتلاك صواريخ مضادة للطيران، وسيحصلون على ذلك في حال استمرار حملة القصف الروسي ضد طائفة واسعة من المجموعات المتمردة

يتحدث بعض الخبراء الآن على تدخل عسكري عربي ودولي في ليبيا.

هل تتوقع حدوث ذلك؟ في حال البدء في تدخل عسكري واسع النطاق في ليبيا سيكون بمثابة كارثة محقة، لكن في حال اقتصارها فقط على “تنظيم الدولة” في سرت” فربما ينجح ذلك، ولكن من شبه المؤكد أنه سيفشل، وسيعيق ذلك أكثر من أن يساعد عملية المصالحة الوطنية التي يجب أن تتم.

 

 

بركات السيسي تراجع إيرادات قناة السويس وتقلص زراعات القمح . . الأربعاء 16 ديسمبر.. تصفية المختفين قسريا بمصر

بركات السيسي تراجع إيرادات قناة السويس وتقلص زراعات القمح

بركات السيسي تراجع إيرادات قناة السويس وتقلص زراعات القمح

بركات السيسي تراجع إيرادات قناة السويس وتقلص زراعات القمح . . الأربعاء 16 ديسمبر.. تصفية المختفين قسريا بمصر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*القضاء العسكري يقضي بالمؤبد على 378 من رافضي الانقلاب في أسيوط

قضت المحكمة العسكرية أسيوط، بالحكم علي 378 من رافضي الانقلاب بملوي بالسجن المؤبد غيابيا والسجن 10 سنوات لـ36 آخرين، وبراءة متهم واحد هو عشيرى قطب راتب، في القضية الملفقة رقم 2044 الخاصة باقتحام قسم شرطة ملوي.

وقضت المحكمة في نفس الجلسة التي شهدت محاكمة 149 من رافضي الانقلاب بملوي في وقائع محاولة آخري لنفس القسم، عقب فض اعتصام رابعة بيوميين، 16 أغسطس، وتحمل رقم 141كلى جنايات أسيوط عسكرية، حيث عاقبت المحكمة 113 ا بالسجن المؤبد غيابيا وحضوريا .

 

*القضاء العسكري يحكم ب 2960 عام بحق 134 معتقلا بالمنيا

 

*دفاع “مرسي” يشكك في شهادة رئيس مكتب “السيسي” بشأن إخفاء وثائق سرية

قال اللواء عباس كامل، رئيس مكتب عبد الفتاح السيسي، إن جميع المكاتبات السيادية (وثائق سرية)، لم تسجل في رئاسة محمد مرسي أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيًا بمصر، وهو ما شككت فيه هيئة الدفاع

جاء ذلك خلال نظر محكمة جنائيات القاهرة، محاكمة محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب بمصر، و10 آخرين  في القضية المعروفة بـ”التخابر مع قطر”، والتي تم تأجيلها لجلسة السبت المقبل 19 ديسمبر الجاري، لمناقشة باقي أعضاء اللجنة الفنية، وفق مصدر قضائي (رفض ذكر اسمه) للأناضول.

وخلال الجلسة، قال اللواء عباس كامل، مدير مكتب عبد الفتاح السيسي، ورئيس لجنة الخبراء المكلفة بفحص أحراز القضية، “إنه أثناء الفحص، وعمل اللجنة تبين عدم وجود دفاتر لتسجيل أي مكاتبات واردة من الجهات السيادية إبان فترة تولي مرسي“. 

وأضاف، “الثابت لدى عمل اللجنة أن كل المكاتبات الخاصة بالمخابرات العامة، والداخلية كانت ترد بمظاريف مغلقة، ولكنه لم يجد تلك المظاريف ليتم معرفة أرقام الصادر والوراد لها، وأن ما ثبت بالدفاتر خلال تولي مرسي الرئاسة، هو فقط المكاتبات العادية المتداولة بين الرئاسة والجهات الاخرى أما مكاتبات الجهات السيادية لم تسجل بأي دفتر نهائيًا“.

وتابع، رئيس لجنة الخبراء، “قمنا بالاستعلام من الجهات المرسلة مثل المخابرات العامة، والرقابة الإدارية، وأفادا بالخطابات التي كانت ترسل للرئاسة، وأرقام تلك المكاتبات، وتواريخها، وأدرجنا ذلك بتقريرنا“.

من جانبها شككت هيئة الدفاع عن المتهمين في كلام عباس كامل، حيث أوضح علاء علم الدين عضو هيئة الدفاع عن مرسي، أن “تقرير اللجنة خلا من بيان تاريخ ورود المستندات المضبوطة على ذمة القضية لرئاسة الجمهورية، وما إذا كان قد تم إثبات أي منها بدفاتر وارد الرئاسة، أو وراد مكتب رئيس الجمهورية، وخلا التقرير أيضًا من تحديد الدورة المستندية من وثائق ومستندات التي تعرض على رئيس الجمهورية، كما خلا التقرير من بيان من كان في مكتب المتهم الأول خلال فترة رئاسته للجمهورية (مرسي)”

وكانت النيابة العامة، أسندت إلى مرسي، الذي حضر جلسة اليوم، وآخرين اتهامات عديدة في القضية من بينها: “ارتكاب جرائم الحصول على سر من أسرار الدفاع، واختلاس الوثائق والمستندات الصادرة من الجهات السيادية للبلاد، والمتعلقة بأمن الدولة، وإخفائها وإفشائها إلى دولة أجنبية، والتخابر معها بقصد الإضرار بمركز البلاد الحربي، والسياسي، والدبلوماسي، والاقتصادي، وبمصالحها القومية“.

ويحاكم مرسي في 5 قضايا، بحسب مصدر قانوني في هيئة الدفاع عنه، هي “وادي النطرون” (حكم أولي بالإعدام)، و”التخابر الكبرى” (حكم أولي بالسجن 25 عامًا)، وأحداث الاتحادية (حكم أولي بالسجن 20 عامًا)، بجانب اتهامه في قضيتي “إهانة القضاء”، و”التخابر مع قطر“.

 

*بعد 4 أعوام من وفاته.. مَن قتل الشيخ عماد عفت؟

“رصاصة غدر” وسط زحام مريب خرجت تستهدف ذلك الشيخ النحيف، الذى تواجد فى الشارع وقتها، محملا بآمال داعبت خياله وخيال “الورد اللى فتح فى جناينا” يوم 25 يناير، لكن المسافة بينه وبين الموت كانت قريبة جدا، المسافة بينة وبين الغدر كانت أقرب وأقرب فأصابت تلك الطلقة جسده سقط بعدها مدرجًا فى دمائه وسط ذهول المحيطين به وعلت وجوههم فزع واستغراب “من أين جاءت هذه الرصاصة؟”.. “من قتل الشيخ عماد عفت؟” من 16 ديسمبر 2011 وحتى اليوم أى بعد 4 سنوات كاملة لا يزال هذا السؤال يبحث عن إجابة رغم أن القضاء قد أصدر حكما على المتهمين، لكن اتهاماتهم كانت بعيدة عن القتل لذلك إجابة القضاء لم تشف الصدور وتسكت دوران علامات الاستفهام فى مخيلاتنا جميعا.

القضاء لم يجب 

محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة، يوم الأربعاء 25 فبراير الماضى عاقبت الناشط أحمد دومة بالسجن المؤبد، وتغريمه 17 مليون جنيه، قيمة التلفيات التى لحقت من جراء “أحداث مجلس الوزراء”. الحكم نفسه ينطبق على باقى المتهمين فى القضية وعددهم 228 شخصا، باستثناء 39 متهما، قضت المحكمة بسجنهم 10 سنوات، كونهم “أحداثا“.

يوم مات الشيخ 

أحداث مجلس الوزراء فى 16 من ديسمبر 2011، عندما أعلن عدد من النشطاء السياسيين وشباب الثورة الاعتصام أمام مبنى مجلس الوزراء، اعتراضا على تعيين المجلس العسكرى للدكتور كمال الجنزورى رئيسا للوزراء، وتحولت إلى أحداث دامية سقط فيها 18 قتيلا و1917 مصابا، بينهم الشيخ عماد عفت، أمين الإفتاء بالأزهر الشريف، تجاهل المتوفين.

أمر إحالة المتهمين صدر فى 7 يوليو 2012 أمر النائب العام بإحالة 293 متهما، بينهم 24 حدثا و10 هاربين إلى محكمة الجنايات، شملت قائمة المتهمين الناشط السياسى أحمد أبو دومة، بالإضافة إلى 17 متهما محبوسا على ذمة التحقيقات، وقد وجهت لهم نيابة السيدة زينب التى أجرت التحقيقات فى 22 ديسمبر تهم حرق المبانى الحكومية والتعدى على قوات الجيش والشرطة، وتجاهل التحقيق مقتل الـ18 شخصا الذين راحوا ضحية الأحداث ومن بينهم الشيخ عماد عفت، لذلك بقى القاتل حرا وبقى الاستفهام موجودا.. من قتل الشيخ؟

محرومون من العفو 

الجلسة الأولى للقضية فى 28 يوليو 2012، بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار عاصم عبدالحميد رئيس الدائرة 17 جنايات، وفى أثناء المحاكمة وتحديدا فى 5 نوفمبر 2012، صدر القرار الجمهورى من الرئيس الأسبق محمد مرسى بالعفو الشامل عن جميع المشاركين فى الفعاليات الثورية بعد 25 يناير، مثل “أحداث محمد محمود، والعباسية، وماسبيرو، وغيرها”، ما عدا المتسببين فى حرق المجمع العلمى، والتعدى على قوات الأمن وحيازة أسلحة بيضاء ونارية فى “أحداث مجلس الوزراء”. وظلت القضية متداولة حتى حتى صدر فيها الحكم، ولكن لم يعرف أحد حتى الآن من قتل الشيخ عفت.   

 

 

*انفجار هائل بميدان السيدة عائشة

وقع انفجار هائل بميدان السيدة عائشة بمحافظة القاهرة، تسبب فيه سائق موتوسيكل أثناء مروره بالميدان.

انزلق سائق موتوسيكل يحمل ثلاث “أنابيب” أثناء مروره بالميدان؛ مما أدى إلى انفجارها وحدوث حريق ضخم، سبَّب شللاً مروريًّا وذعرًا للمارين بالميدان، وتمكن الأهالي من إطفاء النيران مستخدمين طفايات حريق السيارات.

ووصلت قوات الدفاع المدني والحريق بعد إخماد النيران، ولم يتم الإعلان عن وقوع إصابات بشرية أو ضحايا حتى الآن.

 

 

*تجديد حبس حسن مالك 15 يومًا فى هزلية “الإضرار بالاقتصاد القومي

جددت نيابة الانقلاب بأمن الدولة العليا برئاسة تامر فرجانى المحامى العام، اليوم الأربعاء، حبس رجل الأعمال حسن مالك، 15 يومًا على ذمة التحقيقات فى اتهامات ملفقة بالإضرار بالاقتصاد القومى.

وكانت نيابة الانقلاب وجهت لـ”مالكاتهامات ملفقة بالنيل من مقومات الاقتصاد القومي، من خلال تجميع العملات الأجنبية وتهريبها خارج البلاد والتسبب في عدم استقرار سعر صرف الدولار.

الغريب توجية تلك الاتهامات لـ”مالك” في وقت يتحفظ فيه نظام الانقلاب على كافة شركات الصرافة المملوكة لـ”مالك“. 

 

 

*للشهر الرابع على التوالي.. تراجع إيرادات قناة السويس

تراجعت معدلات عائدات قناة السويس للشهر الرابع على التوالي، وذلك وفقًا لتقرير  الملاحة الدورية الصادر عن هيئة قناة السويس اليوم الأربعاء.

وقال التقرير الشهري: إن عائدات القناة خلال نوفمبر من العام الجاري بلغت 408 ملايين و400 ألف دولار بتراجع بنسبة 7.7% عن نفس الشهر من العام الماضي والذي بلغت عائداته 442 مليون و800 ألف دولار.

وكشف تقرير الملاحة الدورية أن أعداد السفن التي مرت بالقناة خلال نوفمبر من العام الجاري بلغت 1401 سفينة  بتراجع بنسبة  3.9% عن أعداد السفن التي مرت بالقناة خلال نفس الشهر من العام الماضي والتي بلغت 1458 سفينة.

وجاء في تقرير الملاحة الدولية أن إجمالي حمولات السفن المارة بالقناة خلال نوفمبر بلغت 80 مليونًا و295 ألف طن بتراجع بنسبة 0.8%  عن حمولات السفن خلال نفس الشهر من العام الماضي والتي بلغت 80 مليونا و961 ألف طن.

 وافتتح قائد الانقلاب في السادس من أغسطس الماضي التفريعة الجديدة لقناة السويس وسط بروباجندا ودعاية فجة وتصريحات وردية بزيادة دخل القناة مائة مليار دولار. وسط تحذيرات من جانب الخبراء والمتخصصين أفردت لها “بوابة الحرية والعدالة مساحات كبيرة دون جدوى.

وبلغت إيرادات قناة السويس خلال أول 11 شهرًا من هذا العام 4.746 مليارات دولار.

 

 

*بركات السيسي تقلص زراعات القمح العام الحالي

كشف تقرير رسمي صادر عن شؤون المديريات الزراعية على مستوى الجمهورية بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي عن حجم المساحات المنزرعة بالقمح هذا الموسم، التي بلغت حتى الآن مليونين و754 ألف فدان، فيما يجرى حاليًّا الحصر النهائي للمساحات المنزرعة بالمحافظات.

وقال التقرير، الصادر اليوم الأربعاء: إنَّ الانخفاض للمساحات المنزرعة في هذا التوقيت من العام بالمقارنة بالعام الماضي يرجع إلى تعرض بعض محافظات الجمهورية لموجة من السيول والأمطار أدَّت إلى تأخر الزراعة في هذه المناطق.

وحثَّ وزير زراعة الانقلاب عصام فايد المزارعين على زيادة المساحات المنزرعة بالقمح في الموسم الجديد لسد الفجوة الاستهلاكية.

وكانت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة “فاو” قالت إن أسعار الغذاء العالمية ارتفعت في أكتوبر بفعل مخاوف من أن تؤثر الظروف المناخية على إمدادات السكر وزيت النخيل لكنها لا تزال أقل كثيرًا من مستوياتها قبل عام.

وبلغ مؤشر فاو لأسعار الغذاء- الذي يقيس التغيرات الشهرية لسلة من الحبوب والبذور الزيتية ومنتجات الألبان واللحوم والسكر- نحو 162 نقطة في المتوسط في أكتوبر الماضي مقابل 155.9 نقطة في الشهر السابق له.

وقالت “فاو” إن ذلك يشكل أكبر زيادة منذ يوليو 2012 رغم أن أسعار الغذاء في الأسواق العالمية في أكتوبر الماضي لا تزال أقل 16% عن مستواها قبل عام.

وقاد مؤشر “فاو” لأسعار السكر الزيادة حيث قفز 17.2% عن مستوى سبتمبر الماضي نظرًا لمخاوف من الأمطار الغزيرة في مناطق زراعة السكر الرئيسية في البرازيل ومن الجفاف في الهند وتايلاند. 

وصعد مؤشر فاو لأسعار الزيت النباتي 6.2% لأسباب من بينها مخاوف من أن تسبب ظاهرة النينيو المناخية أضرارا لإمدادات زيت النخيل من إندونيسيا في 2016.

وخفضت فاو توقعاتها لإنتاج الحبوب العالمي في 2015 إلى 2.530 مليار طن- بما يقل نحو 1.1 % عن المستوى القياسي الذي سجله العام الماضي- مقارنة مع تقديرات سابقة في الشهر الماضي بلغت 2.534 مليار طن. 

وقالت “فاو” في بيان “يعزى ما يقرب من نصف هذا التراجع إلى التوقعات الأسوأ بالنسبة لإنتاج محاصيل الذرة في الهند وأوكرانيا بالنظر إلى سوء الأحوال الجوية في المقام الأول”.

 

 

*اليوم السابع” تغوص في القذارة وتسيء للاجئين

 تواصل صحيفة “اليوم السابع” الغرق في مستنقع القذارة بعيدا عن أخلاق المهنة، ونشرت اليوم الأربعاء تقريرًا مسيئا للمسلمين، نقلاً عن صحيفة بريطانية جاء فيه: “أغشية البكارة الصناعية في ألمانيا تحقق مبيعات ضخمة بسبب تدفق أعداد كبيرة من اللاجئين إلى ألمانيا من دول أغلب سكانها من المسلمين”. 

صحيفة “ديلي ميل” البريطانية التي نشرت التقرير تصنف ضمن الصحف الأوروبية التي تشن حملة ضد تدفق اللاجئين السوريين إلى أوروبا، بينما “اليوم السابع” التي يترأسها الصحفي “خالد صلاح” الشهير بـ”أبولمونة”، تقف في خندق الانقلاب الذي يساند نظام بشار الأسد بالسلاح والدعم السياسي.

وفي ختام قذارة الـ”ديلي ميل” التي نقلتها “اليوم السابع، أشارت الصحيفة البريطانية إلى أن بيع غشاء البكارة على الإنترنت أثار غضبًا في مصر، وأن السياسيين دعوا إلى وقفه قانونيًا، في إشارة خفية إلى الطعن في عفة وأخلاق المصريين.

 

 

*البرلمان البريطاني يناقش تقرير الإخوان “غدا

تقدم الحكومة البريطانية غدا الخميس، تقريرًا مختصرًا للبرلمان عن المراجعات التي أجريت حول جماعة الإخوان وفكرها وأنشطتها.

ونقلا عن مصادر مطلعة، طلبت عدم الكشف عن هويتها، فإن الحكومة ستقدم التقرير بعد أشهر من التأخير، وبعد أن اضطرت لتأجيله عدة مرات لاعتبارات وصفت بأنها سياسية.

وكان رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، قد قرر في إبريل من العام الماضي، تشكيل لجنة للتحقيق في أنشطة جماعة الإخوان المسلمين وفلسفتها، وأثرها على المصالح الوطنية لبريطانيا.

وطلب كاميرون من تلك اللجنة التي ترأسها السفير البريطاني لدى المملكة العربية السعودية، السير جون جنكينز، أن تنتهي من إعداد تقريرها قبل العطلة الصيفية للبرلمان من عام 2014.

واتهمت صحف بريطانية الحكومة بالخضوع لإملاءات من دول خليجية، وتحديدًا دولة الإمارات، التي ضغطت لتشكيل هذه اللجنة، بالتزامن مع حملة عنيفة تشنها هذه الدول ضد الجماعات التي تنتمي لتيار الإخوان المسلمين.

وأعلنت صحف بريطانية أن اللجنة انتهت من أعمالها قبل شتاء 2014، ولكن الحكومة أجلت تقديم التقرير للبرلمان، في محاولة لمنع التداعيات السلبية على العلاقات البريطانية مع الإمارات وغيرها من دول الخليج؛ حيث إن تقرير اللجنة لم يصل لخلاصات تربط بين جماعة الإخوان والإرهاب.

وحسب تقرير لفايننشال تايمر نشر في مارس الماضي، فإن التقرير من المتوقع أن يخلص إلى “أن جماعة الإخوان المسلمين لا ينبغي أن تحظر أو توصف كمنظمة إرهابية، رغم التأكيد على أن نشاطاتها في بريطانيا يجب أن تكون أكثر شفافية وتحت الرقابة“.

وإضافة لمخاوف الحكومة البريطانية من الحرج” مع الحكومة المِصْرية وحلفائها الخليجيين بسبب هذه النتائج، فقد شكل التقرير محورًا للخلافات داخل الحكومة نفسها؛ حيث قالت فايننشال تايمز في التقرير ذاته المشار إليه سابقا: إن “وزارة الخارجية تخشى أن يؤدي التحقيق إلى الدفع بمنظمة سلمية ومعتدلة نسبيًّا نحو التطرف“.

 

 

*حرم جامعة القاهرة من مقبرة للطلاب لمقر لمهرجان البوسة الأول !

فى الوقت الذى قتل فية نظام عبد الفتاح السيسى 245 طالبا خلال 28 شهرا طالبا من بينهم 6 طالبات، و24 طالبا داخل الحرم الجامعي بدم بارد ، يوافق هذا النظام المجرم على تدشين أول مهرجان للبوسة داخل حرم جامعة القاهرة كبرى جامعات مصر والدول العربية .

وكان جابر نصار رئيس الجامعة والمتورط فى قتل طلاب الجامعة داخل الحرم الجامعى بعد إستدعاء الشرطة  ومنهم الطالب بكلية الهندسة محمد رضا ، قد وافق على عقد المهرجان أمام ساحة كلية التجارة فى أخر يوم فى السنة الميلادية 31ديسمبر فى تمام الساعة الثالثة .

وتعتمد فكرة المهرجان على قيام كل طالب وطالبة بتقبيل أو إرسال قبلة لمن يحبه فى ظل تشجيع إدارة الجامعة بدعوى أن ذلك يحث على المحبة بين شباب مصر !

وكان رواد “فيس بوك” قد فوجئوا بدعوة إيفنت” لجموع طلاب الجامعات وجامعة القاهرة بشكل خاص يوم 31 دسيمبر 2015 للمشاركة فى مهرجان تحت عنوان “مهرجان البوسة“.

وكتب أصحاب الدعوة: “قبل ما تكتب بوست شبهك وتظهر بيئتك الزبالة افهم الكلام وبعدين اتكلم.. واللي هيتكلم بأسلوب غير لائق هيطلع برا”.

وأضافوا: “دلوقتى هنعمل حاجة احنا شايفنها صح إننا ندعى كل اتنين مرتبطين أو مخطوبين عشان يعبروا عن حبهم لبعض سواء من خلال هدية أو أقل حاجة ممكن تتعمل للإنسان اللى بنحبه وهى البوسة على خده”.

وواصلوا: “اللى جى معانا يعمل جوينج للإيفنت غير كده ملوش دعوة بينا، ومحدش هيقدر يمنعنا، احنا هنرفع شعار “أنهى 2015 ببوسة لأغلى حد عندك” حتى لو من بعيد هننهى السنة ببوسة لبعض وتعبير عن الحب لأقرب وأعز الناس علينا واللى مش عاجبه يخبط دماغه فى الحيط”.

واختتموا: “هنستناكوا يوم 31 ديسمبر الساعة 3 العصر بساحة كلية التجارة بالجامعة وسيبك من التفكير الرجعى وأصحابه“.

 

 

*سيناء : ارتفاع عدد قتلى تفجير العريش إلى 2 بعد مقتل ضابط

ارتفع عدد القتلى فى تفجير أمس الثلاثاء بقرية زارع الخير غرب العريش إلى 2 بعد مقتل ضابط، بالإضافة إلى مقتل جندي آخر.

وأفادت مصادر بوفاة ضابط يدعى أحمد محمد محجوب من قوات الصاعقة متأثرًا بإصابته في تفجير عبوة أفراد عليهم قرب قرية زارع الخير غرب العريش أمس.

وكان قد قتل جندي في التفجير يدعى محمد أيمن محمد السيد، وأعلنت ولاية سيناء في وقت لاحق تبنيها عملية التفجير غرب العريش أمس.

 

 

*الشامخ” يؤيد فرض الحراسة القضائية على “الصيادلة

قضت محكمة النقض، اليوم الأربعاء، بفرض الحراسة القضائية على نقابة الصيادلة، والمقدمة من إحدى الصيدلانيات.

وكانت نقابة الصيادلة قد تقدمت بطعن أمام محكمة النقض على الحكم رقم 213 لسنة 2015 مستأنف مستعجل القاهرة والخاص بتأييد فرض الحراسة القضائية على النقابة العامة للصيادلة، وطلبت النقابة بصفة مستعجلة وقف تنفيذ الحكم لحين الفصل في الطعن. 

وقالت الصيادلة في بيان سابق، إنها طعنت لأن الحكم الاستئنافي لم يأت بجديد، واستند الحكم إلى أسباب حكم أول درجة الابتدائي، بالإضافة إلى وجود حكمين سابقين بإلغاء فرض الحراسة القضائية على النقابة حائزين بقوة الأمر المقضي به مخالفين للحكم الأخير بفرض الحراسة. 

يذكر أن محكمة الأمور المستعجلة قد قضت في وقت سابق بفرض الحراسة القضائية على نقابة الصيادلة لأربع مرات.

 

 

*حقوقيون: تصفية المختفين قسريا بمصر بزعم أنهم “دواعش سيناء

كشفت ندوة عقدتها منظمات حقوقية في مصر، أن قسما كبيرا من المعتقلين الذي يصنفون كمختفين قسريا؛ يتعرضون للتصفية على أنهم “دواعش سيناء“.

وعُقدت الندوة بمشاركة مؤسسة الدفاع عن المظلومين، ومركز هشام مبارك للقانون، لبحث أوضاع المعتقلين، والمختفين قسريا في سجون الانقلاب.

حضر المؤتمر عدد من الحقوقيين والنشطاء وأهالي المعتقلين وذوي المختفين قسريا، وأكدوا أن جريمة الاختفاء القسري التي ينكرها النظام هي حقيقة، وتشكل أبشع صور الاعتقال، وأفظع أشكال الانتهاك بحق المواطنين.

وقال الكاتب الصحفي، وعضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، محمد عبد القدوس، إن “القضاة الذين يقضون بمئات أحكام الإعدام، أناس غير طبيعيين ليحكموا على شرفاء الوطن”. أما المحامي إبراهيم متولي، منسق رابطة أسر المختفين قسريا، فقال إن “الاختفاء القسري، هو أن الانقلاب يعزل الإنسان عن العالم، وتخرجه خارج إطار القانون، ليكون معدوما من كافة الحقوق“.

وأضاف أن “أهل المختفي قسريا يتوقعون تصفيته في أي وقت، هناك مجموعة من المختفين يتم أخذهم إلى سيناء وقتلهم باعتبارهم إرهابيين، وأنهم كانوا في صفوف تنظيم داعش” على حد وصفهم.

من جهتها، قالت نعمة خلف، والدة خالد سعد، الطالب بجامعة الأزهر: “ابني مريض قلب، وكان من المفترض عمل عملية قلب مفتوح”، لكنه اعتقل قبل ذلك. وتابعت في حديث على هامش الندوة: “رفض مأمور السجن إحالته للمستشفى لعلاجه، وقد أصابه الإرهاق، ويتعرض لإغماءات متكررة، وكل الإسعافات تتم له من الأطباء المعتقلين معه”.

 

 

*بيان من مسئول اللجنة الإدارية العليا يوضح الأحداث الجارية

أيها الإخوان المسلمون، أيها الشباب الثائر، أيتها الأخوات الثائرات، إن ثورتكم تمضي بكل ثبات نحو أهدافها في إسقاط الانقلاب، ولن تتراجع إرادة الثوار في الميادين والشوارع في مواجهة كل إجراءات القتل والاعتقال التي أدمنتها سلطات الانقلاب.

إنكم تتقدمون يوما بعد يوم، وتنضم معكم شرائح جديدة من الشعب تأثراً بالظلم والقهر والانهيار الاقتصادي والفقر.

وبات واضحا للجميع أن الطغاة راحلون لا محالة بإرادة الله الجبار المنتقم، وبكل يقين ستبقي إرادة الشعوب الحريصة علي استعادة حريتها قادرة أن تسقط الطغاة و عصابتهم.

أيها الإخوان المسلمون العاملون الثائرون، عندما حدثت الأزمة في لجنة الإدارة السابقة في مايو 2015 وتم الرجوع لمجلس الشوري العام لضبط الأمور ووضعها في نصابها، انعقد المجلس فى يونيو 2015 وشارك فى التصويت 70(سبعون) عضوا من الداخل والخارج وانتهي إلى القرارات الآتية :

تشكيل لحنة من أعضاء الشوري للتحقيق مع من تسبب في تلك الأزمة من الإدارة السابقة.

تشكيل لجنة إدارة مؤقتة لإدارة العمل لمدة ستة أشهر لإنجاز المهام المطلوبة، وتعمل تحت إشراف القائم بأعمال المرشد.

تشكيل لجنة لتلقي طلبات تعديل اللائحة وتطوير الجماعة لتنتهي من ذلك في مدة ثلاثة أشهر.

وبذلك تكونت لجنة الإدارة المؤقتة وفق قرار مجلس الشوري، ووفق الاختصاصات المحددة لها،واعتمد تشكيلها فضيلة القائم بأعمال المرشد العام في أكتوبر 2015 .

رفض عدد من أفراد لجنة الإدارة الصلاحيات المحددة لهم، ورفضوا أيضاً قرارات مجلس الشوري، وامتنعوا عن أداء المهام الموكلة إليهم، وسربوا بعض المداولات للإعلام وادعوا أموراً لم تحدث، فتم تشكيل لجنة من أعضاء الشورى العام من قبل فضيلة القائم بأعمال المرشد العام بناءً على مذكرة قمت برفعها إليه بالمخالفات.

وقد وافقت لجنة الإدارة المؤقتة علي أسماء لجنة التحقيق والتى بدأت عملها في آخر أكتوبر 2015 وانتهت بقراراتها مصحوبة بالحيثيات واعتمد ذلك فضيلة القائم بأعمال المرشدالعام وهي:

ايقاف عدد من أعضاء اللجنة وآخرين لمدة تتراوح بين شهرين وثمانية أشهر. فكان رد فعل هؤلاء الأعضاء الرفض وإصدار بيانات باسم اللجنة الإدارية دون الرجوع لمسؤول اللجنة.

أصدرت بياناً يوضح أن أي بيان باسم اللجنة الإدارية خارج هذا الموقع أو غير موقع عليه مني بصفتى مسؤول اللجنة لا يعتد به.

كما تم تكليف أفراد آخرين مسئولين من نفس أماكن الأفراد الموقوفين بصفة مؤقتة لئلا يتعطل عمل لجنة الإدارة .

وتم إحالة الأعضاء الذين تجاوزوا وأصدروا بيانات غير صحيحة إلى لجنة التحقيق.

أما بالنسبة للمتحدث الإعلامي فقد تم إيقافه تنفيذاً لقرار لجنة التحقيقات لمخالفات حدثت، كما تم إعفائه من مهمته لخروجه بتصريحات وحوار إعلامي دون الرجوع لمسئول اللجنة الإدارية العليا رغم استدعائه أكثر من مرة.

تشاورت مع المسئولين من الإخوان بالخارج لتعيين متحدث إعلامى جديد وأصدرت قراراً بذلك.

أيها الإخوان

إن من ضوابط العمل الحرص على المؤسسية و احترام الشورى و الأخذ بالإجراءات المعتادة في كل المستويات الإدارية عند حدوث الخلل.

نهيب بأفراد الصف استكمال حراكهم الثوري و التركيز على الموجه الثورية القادمة في 25 يناير.

كما نهيب بالإعلام أن يتحرى الدقة فيما ينقله من أخبار و أن يرجع إلى المصادر المعتمدة.

وأخيرا نؤكد أن الخلاف ظاهرة صحية و لا ننزعج منها و يأتى الحوار و تأتى الشورى والمؤسسية و الشفافية لتضبط الأمور

أيها الإخوان، أيتها الأخوات، لقد مرت دعوة الاخوان المسلمين طوال تاريخها بأزمات وضغوط كثيرة من أيام الإمام البنا وحتى يومنا هذا، وبالنظر إلى تلك الأزمات والضغوط وكيف سلمت منها الجماعة، نرى أن الله عز وجل حافظ لدعوته بفضله ومنته مهما اشتدت الأمور عليها، وأن الالتفاف حول قيادة الجماعة والتمسك بثوابتها و مبادئها ولوائحها كان هو العاصم من التفكك أو التساقط وأن قيادات الجماعة ممثلة في المرشد العام فك الله أسره و نائبيه هي القيادة الشرعية المعتبرة لدى جميع أفراد الصف وقد بايعوا على ذلك، وأن التزام الأخ يرتكز على أركان بيعته وهى محك الاختبار وطريق النجاة من الفتن.

فتقدموا ياكل الثوار، واجعلوا القرار فى الميدان لكم في خيارات الصمود والتحدي والإنجاز والإبداع، و اصمدوا وواصلوا الطريق بعون الله كما أنتم في كل الميادين، ونكسوا رايات الظلم و الطغيان، واقهروا سطان الخوف، وارفعوا شارات رابعة الصمود وصور الشهداء والمعتقلين.

أيها الإخوان الثائرون لاتراجع عن الثورة، ولا تفاوض علي الدماء ولا تنازل عن الشرعية والحقوق كافة وستفرض الثورة كلمتها، شاء من شاء وأبي من أبي، حتي تنتصر ثورة 25 يناير وتتحقق مطالبها.

و الله غالب على أمره، و الله أكبر و لله الحمد.

مسئول لجنة الإدارة العليا بالداخل

د/ محمد عبد الرحمن المرسي

 

 

*لماذا يسعى العسكر لتدمير الثروة السمكية وسر مخطط ردم البحيرات ؟

بدلا من تقوم هيئة الثروة السمكية بالدورالمنوط بها وهو الحفاظ على ثروة مصر السمكية ، تسمح بردم البحيرات السمكية التى هي ملك للأجيال القادمة ، فى مخطط واضح لتدمير ثرواتنا السمكية، لمصالح المستورين والسماسرة ،الذين يقومون باستيراد نفايات الأسماك من الخارج ،لتحقيق أرباح طائلة على حساب صحة المواطن المصرى ،.

ويؤكد مراقبون أن مؤامرة ردم بحيرات مصر تزايدات حدتها بعد إنقلاب 3 يوليو 2013 حتى يعمل عدد كبير من ضباط الجيش والشرطة فى إستيراد الاسماك بكافة أنواعة ومن مصلحتهم تدمير الثروة السمكية فى مصر حتى لايكون هناك بديلا عن الستيراد كما هو الحال فى محصول القمح ،رغم أن مصر تمتلك نحو 12,2 مليون كم مربع مسطحات مائية ، ومن المفترض أن تكون فى مقدمة الدول التى تصدر أفضل أنواع الإسماك ،إلا أن النظام العسكرى حرص على تدهور منظومة إنتاج الأسماك سواء بتعمد ثلوث البحيرات أو ردمها .

وكان صيادو بحيرة مريوط حوض الـ 5 آلاف الكائن بمنطقة أبيس قد تصدوا فى شهر يونية الماضى ، ، لمحاولة جديدة من شركة “الجهاد” للاستصلاح الزراعي لردم 6 آلاف و700 فدان، أي ما يقرب من ثلث بحيرة مريوط بعد محاولات سابقة فاشلة لنفس الشركة.

وشهدت البحيرة عمليات كر وفر ومواجهات عنيفة بين المئات من الصيادين، وبين القائمين على عملية الردم والذين زعموا وجود تصاريح للردم من جهاز حماية الثروة السمكية بمحافظة البحيرة وهي جهة غير مختصة.

 

وكان محافظ الإسكندرية السابق هانى المسيرى، قد أصدر قررا ، بردم جزء كبير من بحيرة مريوط، الأمر الذي يتسسب فى تدمير الثروة السمكية، فضلاً عن توقيف 5000 آلاف صياد يعيشون على خيرات البحيرة، وتحويلها إلى مركز تجمع عام للقمامة فى غرب الإسكندرية، إلى ثورة بين أهالى منطقة القبارى والمهتمين بالحفاظ على البيئة والثروة السمكية، مؤكدين أن المحافظ “جن جنونه” ويسعى لتدمير الإسكندرية فى كل مكان.

كما تتضمن قرار المسيري، قيام شركة نهضة مصر بإلقاء مخالفات القمامة بالمركز اللوجستي وردم أجزاء من البحيرة على مساحة 133 فدانا .

 

فساد مالى للهيئة

كشف البلاغ رقم 19100 عرائض النائب العام والمقدم فى 7 نوفمبر 2015، تفاصيل إهدار 50 مليون جنيه فى هيئة الثروة السمكية؛ مشيرًا إلى إهدار 75 ألف جنيه تحملتها موازنة الهيئة فى 2011/2012 تحت بند إصلاح 2 بلدوزر؛ إلا أنه تبين تعطل البلدوزرين بعد 7 أيام من استلامهما من الشركة بعد التصليح؛ وإهدار 668 ألف جنيه قيمة إيرادات فروق أسعار يتم تحصيلها على أسعار مزادات مبيعات الأسماك بمزارع هيئة الثروة السمكية للصرف منها على صندوق رعاية العاملين أو تحصيلها على الأسماك التى يتم تخصيصها للبيع بمنافذ الهيئة وتجنيبها إلى حساب جارى المبالغ الدائنة تحت التسوية تحت مسمى فروق أسعار؛ وكان يتعين إضافتها لحساب الإيرادات بدلا من الدائنة؛ وكذالك حرمان الإيرادات من مبلغ 207 آلاف جنيه نتيجة عدم مصادرة التأمين النهائى المستحق على أحد المستأجرين بالمنطقة الغربية بالإسكندرية لمساحة 122 فداناً صدر لها قرار إزالة رقم 196 لسنة 2010 لعدم التزامه بسداد القيمة الإيجارية ن وذلك بسبب تقاعس مسئول هيئة الثروة السمكية فى اتخاذ إجراءات فسخ التعاقد والتهاون مع المخالفين وتعمد إهدار المال العام.

 

فساد المحليات 

كما تلعب المحليات لعبت دورًا فى توغل الفساد، خاصة فى تآكل البحيرات وانهيار الرقعة الزراعية؛ ؛ لأن المحليات هى الجهة الوحيدة لمتابعة أى أعمال تتم على أرض الواقع؛ ويحق للمحافظ ورجال المحليات من مجلس المدينة أو الوحدة المحلية؛ طلب تراخيص أى عمل على أرض الواقع؛ لافتا إلى أن غياب منظومة الرقابة المحلية؛ أدى إلى تفشى الفساد بجميع قطاعات الحكومة.

 

المخالفات مستمرة

2 مليون و205 آلاف جنيه…قيمة حوادث التلاعب والاختلاس وما في حكمها نتيجة ضعف الرقابة منها صرف 1.972 مليون جنيه فى مشروع مريوط لخدمة المزارع السمكية دون تضمين مستندات الصرف أو مستخلصات أو بيان بالأعمال التنفيذية لأعمال المعدات مع عدم وضوح السند القانونى للصرف على المشروع؛ وصرف 233 ألف جنيه عن مستخلص أعمال تطوير بوغاز (1) ببحيرة البردويل للحفاظ على المسطح المائى للبحيرة دون وجود مستندات بتفاصيل هذه الأعمال؛ فضلا عن عدم انتظام الأرقام المسلسلة لإيصالات استلام الزريعة وتعديل أرقام الإيصالات خارج نطاق المسلسل المنصرف من مخازن الهيئة ولم يتم استخدام النماذج والمحاضر المعدة من قبل الهيئة من محاضر صيد الزريعة وتجميعها وتسليمها مما يعنى عدم الإلتزام بالضوابط الكفيلة لتحقيق الرقابة اللازمة، مع عدم إمساك دفتر أوامر النقدية وعدم الالتزام بالقيد بدفتر اليومية بالخزينة وهذا مخالف لأحكام اللائحة المالية.

 

 

*تفاصيل مبادرة “القرضاوي وندا وإحسان أوغلو والغنوشي” لحل أزمة إخوان مصر

أطلق القيادي الإسلامي البارز بمصر “ابراهيم الزعفراني”، في الساعات الأولي من صباح اليوم الأربعاء، مبادرة لحلّ أزمة جماعة الإخوان المسلمين في مصر، التي تتصاعد حول إدارة التنظيم وتعيين متحدث جديد له منذ يومين.

وبحسب بيان، اطلعت عليه الأناضول، قال الزعفراني: “أناشد قيادات التنظيم العالمى (هيئة تنفيذية) للإخوان المسلمين، وكل قيادات الاخوان المسلمين وقيادات الجماعات الاسلامية فى الأقطار العربية والاسلامية، ورئيس وأعضاء الاتحاد العالمى لعلماء المسلمين، والشيخ يوسف القرضاوى، ويوسف ندا (مفوض العلاقات الدولية السابق بالجماعة) وكمال الدين إحسان أغلو (أمين عام منظمة التعاون للدول الاسلامية الأسبق)، وراشد الغنوشي زعيم حركة النهضة التونسية بالتوسط العاجل بين القيادات الاخوانية المصرية لرأب الصدع الذى حدث بينهم”.

واستبعد الزعفراني ‏‏أمين عام لجنة الإغاثة والطوارئ باتحاد الأطباء العرب‏ السابق، أن يكون “العلاج بالقرارات والقرارات المضادة وتنازع المكاتب الإدارية وأفراد الإخوان”.

وفي وقت سابق الثلاثاء، قالت مصادر مطلعة بجماعة “الإخوان المسلمين” في مصر، إنها ستبدأ جهودًا لاحتواء الخلاف الذي وصل ذروته الإثنين، عقب إعلان مكتب الإخوان في لندن، إقالة محمد منتصر (اسم حركي مقيم داخل مصر)، من مهمته كمتحدث إعلامي باسم الجماعة، وتعيين طلعت فهمي (55 عاما يقيم خارج مصر) متحدثًا جديدًا بدلًا منه.

وأضافت المصادر، التي تقف على مسافة واحدة بين طرفي النزاع الحالي بالجماعة، (رفضت كشف هويتها) للأناضول، أن”هناك اتصالات ستجريها مع أطراف الأزمة، ربما تحتاج أيامًا للكشف عن نتائجها”ردًا علي سؤال حول  إمكانية تكرار اجتماع مماثل لاجتماع أغسطس/ آب الماضي بالخارج لحل الأزمة.

وتشهد جماعة الإخوان المسلمين، بمصر، منذ يومين أزمة هي الثالثة من نوعها خلال عام بعد أزمتي في مايو/ آيار وأغسطس/ آب، حيث شهدت الأزمة الثالثة بيانات متصاعدة تتحدث عن أزمة في إدارة التنظيم الأكبر في مصر الذي تم تأسيسه عام 1928.

وكان مسؤول اللجنة الإدارية العليا لجماعة الإخوان المسلمين بمصر “محمد عبد الرحمن المرسي”، أعلن في وقت متأخر من مساء الثلاثاء، إطلاق موقع إلكتروني (ikhwan.site) جديد كمعبر وحيد عن الجماعة بديلا عن “www.ikhwanonline.com”، بعد يوم من أزمة إعفاء المتحدث الإعلامي محمد منتصر”.

وذكر المرسي في البيان ذاته أن “بالنسبة للمتحدث الإعلامي فقد تم إيقافه تنفيذاً لقرار لجنة التحقيقات لمخالفات حدثت، كما تم إعفائه من مهمته لخروجه بتصريحات وحوار إعلامي دون الرجوع لمسؤول اللجنة الإدارية العليا رغم استدعائه أكثر من مرة، وتشاورت مع المسؤولين من الإخوان بالخارج لتعيين متحدث إعلامى جديد وأصدرت قراراً بذلك”.

وكان مكتب “الإخوان المسلمين” في لندن، أعلن، الإثنين الماضي، إقالة “محمد منتصر” من مهمته كمتحدث إعلامي باسم الجماعة وتعيين متحدث جديد بدلًا منه”، ونفي منتصر في مداخلة هاتفية علي قناة الجزيرة مباشر القضائية صحة ذلك.

ومنذ إطاحة الجيش بـ”محمد مرسي”، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيًا في يوم 3 يوليو/ تموز 2013، تتهم السلطات المصرية قيادات جماعة الإخوان وأفرادها بـ “التحريض على العنف والإرهاب”، قبل أن تصدر الحكومة قرارًا في ديسمبر/ كانون أول 2013، باعتبار الجماعة “إرهابية”، فيما تقول جماعة الإخوان إن نهجها “سلمي”، في الاحتجاج على ما تعتبره “انقلابًا عسكريًا” على مرسي الذي أمضى عامًا واحدًا من فترته الرئاسية.

 

 

*مصر تعترف رسميا بورطتها في سد النهضة وتدرس التصعيد

في أول اعتراف رسمي بتعقد الموقف المصري من أزمة سد النهضة، قال رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل، إن المفاوضات مع إثيوبيا صعبة، وليست سهلة على الإطلاق.

وأضاف إسماعيل، في تصريحات للصحفيين يوم الاثنين، أن الوقت له عامل مؤثر في المفاوضات، وأن مصر تتعامل مع القضية بما يحمي حقوقها التاريخية، ولا تتحدث عن خطواتها المقبلة، مشددا على أن النقاط الرئيسية التي تتفاوض مصر بشأنها هي ألا يستخدم السد في أي أغراض غير تنموية، وألا يؤثر ملء الخزان خلف السد على حصة مصر المائية.

وكانت مصر وإثيوبيا والسودان قد اختتمت أول اجتماع سداسي ضم وزراء خارجية وري الدول الثلاث يوم السبت الماضي، دون إحراز أي تقدم يذكر على صعيد مفاوضات سد النهضة

وأعلن وزير الري حسام مغازي، في تصريحات صحفية، أن القيادة السياسية، في إشارة إلى قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، تسلمت تقريرا مفصلا عن نتائج الاجتماع، وعن سير المفاوضات، التي أجريت خلاله.

وتسبب مشروع سد النهضة في إثارة قلق مصر الشديد من انخفاض حصتها من مياه النيل بما يعرض البلاد لشح مائي يؤثر على مختلف مناحي الحياة فيها.

واستهلكت مصر وإثيوبيا والسودان لجنة أشهر طويلة في مفاوضات فنية بعد الاتفاق على تشكيل لجنة فنية من الخبراء، لكنها فشلت في التوافق على آليات عمل المكتبين الاستشاريين الهولندي والفرنسي. ‏

ويقول مراقبون إن إثيوبيا نجحت في تضييع الوقت عبر المماطلة وإغراق المفاوضين المصريين في عشرات التفصيلات الصغيرة، بينما كانت تواصل بناء سد النهضة بوتيرة متسارعة حتى شارفت على الانتهاء من نصف الإنشاءات المطلوبة.

وقررت مصر في الشهر الماضي فقط، إدراج الشق السياسي في مسار المفاوضات بعد فترة طويلة من الاكتفاء بالمفاوضات الفنية، التي فشلت في التوصل لأي نتيجة على الأرض.

وأكدت مصادر مصرية أن القاهرة تدرس تدويل القضية، عبر اللجوء إلى مجلس الأمن الدولي خلال الأسابيع المقبلة، بعد أن وصلت المفاوضات إلى طريق مسدود.

 

تصعيد متدرج

إلى ذلك، قال وزير الري حسام المغازي، إن مصر لن تتخلى عن إلزام إثيوبيا بنتائج الدراسات الفنية الصادرة عن المكتب الاستشاري، مشددا على أنه في حالة فشل المفاوضات ستلجأ مصر للتصعيد المتدرج، بدءا بالتقدم بشكوى إلى مجلس الأمن، ثم اللجوء إلى التحكيم الدولي.

وأشار إلى أن اجتماع اللجنة السداسية الذي انعقد في العاصمة السودانية الخرطوم، يوم الجمعة، لم يكن فاشلا، بل كان يعتمد على الصراحة والشفافية، وحقق الهدف منه، وهو إثارة الشواغل المصرية تجاه بناء السد، موضحا أن إثيوبيا وعدت بإرسال ردود مكتوبة بشكل رسمي خلال أسبوعين على كل الملاحظات المصرية

وأكد مغازي أنه سيتم خلال الاجتماع السداسي المقبل بعد أسبوعين بحث آلية لمتابعة عمليات البناء على الأرض؛ لطمأنة الجانب المصري بالتنسيق مع الجانب الإثيوبي، بما لا يتعارض مع الدراسات الفنية، وبما لا يمس سيادة أديس أبابا.

وتقول مصر إنها لن تقبل أي تهديد لحصتها من مياه النيل، التي تبلغ 55.5 مليار متر مكعب سنويا، بينما تؤكد إثيوبيا أن سد النهضة الذي تبنيه لن يمثل ضررا على مصر.

يأتي هذا في وقت يطالب سياسيون وخبراء عسكريون بتوجيه ضربة عسكرية لسد النهضة توقف عملية بنائه قبل فوات الأوان دفاعا عن أمنها المائي.

 

اتفاق توريط مصر

وكان رؤساء مصر والسودان وإثيوبيا قد وقعوا في شهر آذار/ مارس الماضي على وثيقة اتفاق مبادئ بشأن سد النهضة، التي تتضمن مبادئ تحكم التعاون بين الدول الثلاث، للاستفادة من مياه النيل وسد النهضة، لكن خبراء ومراقبين قالوا إن هذا الاتفاق مثّل خطأ كبيرا، حيث أصبح بمثابة اعتراف مصري بحق إثيوبيا في بناء السد والتأثير على حصة مصر من مياه النيل.

وشدد أحمد المفتي، العضو المستقيل من اللجنة الدولية لسد النهضة، على أن اتفاق المبادئ قنن وضع السد، وقوى الموقف الإثيوبي في المفاوضات الثلاثية، وأضعف الاتفاقيات التاريخية التي يستند إليها المفاوض المصري.

وقال نادر نور الدين أستاذ العلوم السياسية إن هذا الاتفاق وضع مياه نهر النيل أمانة في يد إثيوبيا وحدها، وأعطاها السيادة المطلقة على جميع موارد مصر المائية، وأقر الاتفاق بأن النيل نهر عابر للحدود وليس نهر دولي، أي أنه اعتراف بأنه نهر إثيوبي، ولم يرد في الاتفاق أي تحفظ على سعة سد النهضة أو ارتفاعه أو مواصفاته الفنية.

وأضاف عبر “فيسبوكأن الحل الوحيد للخروج من تلك الأزمة هو عرض الاتفاق على مجلس النواب ليرفضه، وهو ما سيترتب عليه سحب الاعتراف المصري بشرعية سد النهضة، ومن ثم تبدأ مصر في تدويل القضية.

من جانبه، توقع اللواء طلعت مسلم، الخبير العسكري والاستراتيجي، أن يكون العمل العسكري هو الحل الأخير لأزمة سد النهضة، موضحا أن العمل العسكري يخضع لتقديرات دقيقة من الجوانب السياسية والعسكرية.