Saturday , 19 September 2020
خبر عاجل
You are here: Home » الأخبار المحلية » الاعتقالات والتعذيب والمحاكمات مستمرة حتى اسقاط الانقلاب. . الاثنين 24 أغسطس. . كاميرات مراقبة في المساجد
الاعتقالات والتعذيب والمحاكمات مستمرة حتى اسقاط الانقلاب. . الاثنين 24 أغسطس. . كاميرات مراقبة في المساجد

الاعتقالات والتعذيب والمحاكمات مستمرة حتى اسقاط الانقلاب. . الاثنين 24 أغسطس. . كاميرات مراقبة في المساجد

تتشل الايادي تتشل الأياديالاعتقالات والتعذيب والمحاكمات مستمرة حتى اسقاط الانقلاب. . الاثنين 24 أغسطس. . كاميرات مراقبة في المساجد

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 


*
*القبض على 5 من ألتراس “وايت نايتس” لدى عودتهم من تونس

قالت مصادر أمنية بمطار القاهرة إن رجال الأمن ألقوا القبض على خمسة من أعضاء رابطة ألتراس “وايت نايتس” الزملكاوي لدى عودتهم، مساء اليوم الاثنين، من تونس للتحقيق معهم على خلفية الأحداث التي شهدتها مباراة الزمالك والصفاقسي التونسي.

وضمن نادي الزمالك التأهل إلى الدور قبل النهائي في بطولة كأس الكونفيدرالية الأفريقية، بعد فوزه على نادي الصفاقسي التونسي بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد في المباراة التي أقيمت بينهما، أمس الأحد، في تونس.

وقالت المصادر “تم القبض على خمسة من أعضاء (وايت نايتس) لدى عودتهم على رحلة مصر للطيران رقم 844 من تونس وتم التحقيق معهم والإفراج عن اثنين فيما تم الإبقاء على ثلاثة“.

وأضافت المصادر أن رجال الأمن ألقوا القبض على مجموعة أخرى قادمة على متن رحلة الخطوط التونسية رقم 814 القادمة من تونس وجاري التحقيق معهم لمعرفة مدى تورطهم فى الأحداث التى شهدتها المباراة وقيامهم بسب عدد من القيادات المصرية والرياضية وترديد الهتافات المسيئة لمصر، على حد قوله.

وكان رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور قال، في مداخلة هاتفية مع قناة النهار الفضائية أمس الأحد، إن “أعضاء الوايت نايتس دخلوا ملعب طيب المهيري في تونس حاملين شماريخ وألعاب نارية ولافتات عليها سب وقذف للسيسي والجيش المصري”.

 

*داخلية الانقلاب تختطف 3 طلاب ثانوي بشبرامنت

اختطفت داخلية الانقلاب، عصر اليوم، بشبرامنت التابعة لمركز أبو النمرس محافظة الجيزة ثلاثة طلاب بالمرحلة الثانوية بعد مداهمة بيوتهم وتكسير أساس المنازل.
وقال أهالي المخطوفين، في تصريحات صحفية، إن الطلاب هم (محمد عيد سراج الدين 17 سنة)، (أحمد حسن بدوي 17 سنة)، (أحمد تامر سويدان 15 سنة)
وأضاف الأهالي أن الاعتقال تم الساعة الخامسة عصرًا، دون معرفة مكان الاحتجاز أو التهم الموجهة لهم حتى الآن، محملين الداخلية الانقلابية مسؤولية سلامة أطفالهم، والكشف عن أماكنهم.

 

*إخلاء سبيل إحدى الفتاتين المعتقلتين بقسم شرطة الأزبكية

أخلت نيابة الأزبكية، مساء اليوم، سبيل إحدى الفتاتين المعتقلتين بقسم شرطة الأزبكية منذ 3 أسابيع بزعم اتهامهما بحيازة دف وأغانٍ رافضة للانقلاب على هواتفهما.
كانت المعتقلتان صابرين سيد علي سلامة 36 سنة، ربة منزل وسارة حسن محمد عبد الوهاب 17 سنة طالبة قد قُبض عليهما من محطة مترو الشهداء في 5 أغسطس الجاري أثناء عودتهما من “حنة” صديقة.
وحسب محضر بداخلية الانقلاب تم اتهام الفتاتين بحيازة دف وأغانٍ رافضة للانقلاب على الموبايلات الخاصة بهما، وصدر قرار بحبسهما 15 يومًا للمرة الثانية أول أمس.
لكن صدر قرار بإخلاء سبيل سارة بعد عمل استئناف لها، بينما سيتم عرض صابرين بعد غد على النيابة لنظر استئناف حبسها.

 

 

*رفض استئناف 4 من رافضي الانقلاب بالسويس و تجديد حبسهم 15 يوم

قررت محكمة استئناف الانقلاب بالسويس صباح اليوم، رفض الاستئناف المقدم من 4 من رافضي الانقلاب، كما قررت تجديد حبسهم 15 يوما على ذمة التحقيقات في عدد من التهم الباطلة منها التحريض على العنف.
يذكر أن رافضي الانقلاب الأربعة هم ” وليد . خ ” و”محمد. أ ” و”إبراهيم . م” و “إسماعيل . أ“.

 

*تأجيل هزلية التخابر مع قطر لـ27 أغسطس

أجلت محكمة جنايات القاهرة الانقلابية المنعقدة بأكاديمية الشرطة، الجلسة رقم 47 من هزلية محاكمة الرئيس محمد مرسى، و10 آخرين فى الهزلية المعروفة إعلامياً بـ “التخابر مع قطر”، لجلسة 27 أغسطس وذلك لسماع شهادة اللواء “محمد عمر وهبى” رئيس هيئة الرقابة الإدارية.

وقررت المحكمة تخصيص جلسة 30 أغسطس لسماع شهادة “مصطفى طلعت” مدير مكتب رئيس الجمهورية الأسبق وجلسة 1 سبتمبر لسماع وزير الداخلية السابق “محمد إبراهيم“.

ولفقت نيابة الانقلاب للرئيس الشرعي مرسي و10 آخرين تهمًا بالتخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي، والتنسيق مع تنظيمات جهادية داخل مصر وخارجها؛ بغية الإعداد لعمليات “إرهابية” داخل الأراضي المصرية.

وبالإضافة إلى السيد الرئيس محمد مرسي، تضم القضية، كلاًّ من:
1-
أحمد محمد محمد عبد العاطي ” 43 سنة ـ مدير مكتب رئيس الجمهورية – صيدلي
2.
أمين عبد الحميد أمين الصيرفي 49 سنة – سكرتير برئاسة الجمهورية
3-
أحمد علي عبده عفيفي ” 35 سنة – منتج أفلام وثائقية
4-
خالد حمدي عبد الوهاب أحمد رضوان 31 سنة – مدير إنتاج بقناة مصر 25
5-
محمد عادل حامد كيلاني 42 سنة – مضيف جوي – شركة مصر للطيران للخطوط الجوية
6-
أحمد إسماعيل ثابت إسماعيل 28 سنة – معيد بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا
7-
كريمة أمين عبد الحميد أمين الصيرفي 21 سنة – طالبة
8-
أسماء محمد الخطيب مراسلة بشبكة رصد الإعلامية
9-
علاء عمر محمد سبلان – أردني الجنسية – مُعد برامج بقناة الجزيرة القطرية
10-
إبراهيم محمد هلال رئيس قطاع الأخبار بقناة الجزيرة القطرية.  

 

*إعلان حالة الطواريء بأسوان بعد مقتل 3 من الشرطة

شهدت مدن محافظة أسوان، اليوم الإثنين، إعلان حالة الطواريء القصوي، بمحيط المناطق الحيوية، وذلك بعد مقتل 3 من رجال الشرطة، في عملية إرهابية بمحافظة البحيرة

وأكد مصدر أمني بالمحافظة، أن دوريات أمنية انتشرت بشوارع المحافظة، وقام خبراءالمفرقعات بتمشيط محيط المناطق الحيوية .

 

 

*جنايات الجيزة تحيل 5 من التراس ربعاوى للمفتى

أحالت محكمة جنايات الجيزة المنعقدة بأكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس، برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة، 5 من التراس “ألتراس ربعاوى” الى المفتى مع تحديد جلسة 3 أكتوبر للنطق بالحكم عليهم وعلى باقي المتهمين والمتهمين المحالين هما : ” مصطفى حمدى ” و ” مصعب عبد الرحمن ” ، جاء القرار بعد أن اغلقت المحكمة باب المرافعة فى الدعوى.

 

 *الامن يعتقل 3 بينهم طفلين فى حملة أمنية بمدينة بنى سويف

شنت داخلية الإنقلاب فجر اليوم حملة أمنية على منازل عدد من طلاب المرحلتى الإعدادية والثانوية وايضا طلاب الجامعات بمدينة بنى سويف واعتقلوا 3 بينهم طفلين

وقال شهود عيان ان الامن اعتقل طفلين بالصف الاول الثانوى وهما ايمن اسامه ومعاذ محمد كما اعتقل الطالب بكليه الهندسة صهيب خالد

جدير بالذكر تركيز الحملات الأمنية ببنى سويف خلال الايام الماضية على الطلاب لا سيما طلاب الثانوية العام

 

*رسالة من المعتقل “أحمد رأفت” أحد معتقلين الزقازيق في سجن وادي النطرون، بتاريخ 22 أغسطس:

“اسمي أحمد رأفت ،طالب بكلية التربية جامعة الزقاريق معتقل بسجن وادي النطرون ليمان 440

عندما وصلت عربة الترحيلات إلي باب السجن أنزلونا من العربة وأوقفونا صفاً واحداً وجردونا من ملابسنا تماماً ثم أخذوا بسبنا بألفاظ بذيئة

ثم أدخلونا في مكان يسمي “العمبوكة” وهي غرفة حوالي 4×6 متر بها 45 شخص جنائيين وتجار مخدرات وسلاح واغتصاب وقتل وسرقة لاتجد منفذاً للتنفس من كثرة دخان السجائر

ولن أتحدث عن الشواذ الجنسي الذي يحدث واللواط بهذا المكان فهي أشياء تقشعر لها الأبدان وبهذا المكان يفتح الشاويش كل يوم الساعة 8صباحاً ويجردك من ملابسك تماماً لتخرج إلي مكان واسع تعمل حمام أمامه عارياً تماماً ،ومن يرفض أن يظهر عورته لهم يتعرض لأبشع أنواع الضرب والتعذيب فكنت ممن فضلوا الضرب عن ألا ينظر أحد من هؤلاء الظالمين إلي عورتي

مع العلم أن الغرفة التي تسمي العمبوكه ليس بها دورة مياه وجميع من بها بهم أوباء وأمراض.

وبعد أسبوع من الإهانة تم عرضي علي رئيس المباحث الظالم”سيدسليم” وتعرضت للضرب أمامه وتجريدي من ملابسي ثم تسكيني في عنبر 9 سياسي ظناً منهم أنني سأرتاح ولكن وجدت أن السياسين يعاملون بإهانة وضرب وموضوع بكل زنزانة جنائي مرشد للمباحث إن تحدثت بكلمة تجد نفسك في اليوم الثاني ذاهب للتاديب وماتتعرض له هناك من تعذيب

وأخذت أحدث الناس أننا لابد أن نأخذ حقوقنا ونطالب بها وعلم بهذا مرشد المباحث فقاموا بأخذي من العنبر وتم عرضي علي مخبر يسمي “أحمداسماعيل” وشهرته “أحمد كراتيه” قام بتجريدي من ملابسي تماماً هو ومساعديه وتم ربط يدي خلفياً وضربي وتعذيبي حتي نزفت دماً من وجهي وأخذ يهددني بكلام يحمل أسلوب أنه سيفعل بي كذا وكذا ،ثم أحضر 2 جنائي ويدعا “كلينتون والصعيدي”شواذ جنسياً وأمرهم أن يتحسسوا علي جسدي وتقبيلي من وجهي وجسمي ثم أمرهم بأن يرجعوني إلي العنبر وهددني إن قلت لهم ماحدث لي سيفعل بي الأفاعيل بعد أن غسل وجهي من أثار الدماء

عندما دخلت العنبرأخذتني الحمية وجمعت الناس وأخبرتهم بماحدث بالفعل فاستشاط الشباب لا كبارالسن الذين مازالو في ثباتهم ثم قاموا بخطفي من العنبر بعد أن أدخلو الناس بالقوة الزنازين وتم عرضي علي السيد سليم رئيس المباحث بتهمة إثارة فتنة في العنبر وتم ضربي وتعذيبي مرة أخري أمامه لدرجة أنني لم أعد أسمع جيدا ونظري ضعف من كثرة الضرب علي رأسي ورقبتي ثم رميي بالتأديب

قام والدي برفع محاضر بلاغات بوزارة الداخلية وحقوق الإنسان وجهات أخري

وأنا الآن أتعرض لكافة أنواع التهديد والترغيب والتعذيب

ولكي أتنازل عن البلاغات قاموا بعمل تقرير طبي وورقة تنازل للتنازل عن هذا المحضر وأيضاً علي التقرير الطبي الذي يفيد أنني سليم من الإصابات ولكني مازلت رافض للإمضاء”

 

 

*الجنيه المصري فقد 22% من قيمته خلال حكم السيسي

كشفت وكالة بلومبيرج المعنية بأسواق المال والبورصة أن المتداولين يراهنون على تراجع قيمة الجنيه المصرى فى العقود الآجلة غير القابلة للتسليم بمعدل 22% خلال الـ12 شهراً المقبلة.

وبحسب تقريرها المنشور مساء الأحد: إن أكثر 10 عملات قد تواجه مشاكل بسبب تراجع العملة الصينية، الفترة المقبلة، أن الجنيه المصرى هو إحدى هذه العملات، والبنك المركزى فرض قيوداً على تحويلات العملة للخارج بعد ثورة يناير 2011.

ويبلغ سعر الدولار حالياً فى سوق الصرف الرسمى 7.83 جنيه، ويجرى التحوط ضد مخاطر تراجعه عند سعر 10 جنيهات للدولار الواحد، وفق الوكالة.

ويلجأ المستثمرون لعقود التحوط الآجلة ضد مخاطر تراجع سعر العملة المحلية، التى فقدت 29% من قيمتها خلال السنوات الأربع الماضية، والعقود الآجلة غير القابلة للتسليم هى العقود التى لا يتم بموجبها تسليم سلعة بين طرفى العقد، بل يقتصر على دفع الفارق فى الثمن بين السعر الحالى والسعر المؤجل.

ويواجه المستثمرون الأجانب صعوبات فى تحويل أرباحهم إلى الخارج أو التخارج من السوق المصرى بسبب نقص السيولة بالدولار. ويعنى سعر العقود الآجلة خلال الاثنى عشر شهراً المقبلة أن المستثمر الذى يرغب فى تحويل أمواله للخارج يتوقع أن يخسر حتى 22% من قيمة أمواله فى مصر خلال سنة من الآن، وهو ما يشير إلى ارتفاع تكلفة تحويل الأموال للخارج.

من جانبه،وصف هاني جنينة، رئيس قسم البحوث ببنك استثمارى، إن المستثمرين الأجانب يتوقعون خسارة فى قيمة الجنيه بنحو 10% فى العام، وهو ما تتم مراعاته عند تقدير العائد الاستثماري.

وفقد الجنيه 8.9% من قيمته منذ بداية العام الحالى، وفرض البنك المركزى قيوداً صارمة على الإيداعات الدولارية فى البنوك للقضاء على السوق غير الرسمي لتبادل العملة.

وأضاف “جنينة” فى تصريحات صحفية له: إن هامش الـ22% تراجعاً فى سعر العملة المحلية الذى تبنى عليه صناديق التحوط عقودها للمستثمرين لـ12 شهراً المقبلة مبالغ فيه، وسياسة البنك المركزي لا تسمح بكل هذا التدهور في سعر العملة.

فيما قال عمرو حسنين، رئيس شركة تصنيف ائتماني بمنطقة الشرق الأوسط، إنه من المتوقع تراجع أسعار الجنيه مقابل الدولار خلال الفترة المقبلة نتيجة نقص الموارد الأجنبية سواء من الأنشطة السياحية أو الأنشطة الأخري.

 

 

*تايمز أوف إسرائيل: هذه “قصة” عناصر حماس المختطفين في سيناء

نشرت صحيفة ” تايمز أوف إسرائيل” تقريرا عن عناصر حماس الذين اختطفوا في رفح المصرية الأسبوع الماضي، لافتة إلى أن عملية اختطافهم وضعت “واحدة” من أعظم الخلافات بين مصر وحماس.

وسردت الصحيفة الإسرائيلية تفاصيل عملية الاختطاف قائلة.. ” إن العناصر الأربعة كانوا أعضاء في “الكوماندوز البحرية” لحركة حماس، وقد استغلوا فتح مصر لمعبر رفح، لمغادرة قطاع غزة ويذهبون بالقطار للخارج.

واستطردت، علمت مصر بالخطة “وسيكون من المثير للاهتمام أن نعرف من أين عرفت مصر”، ثم قررت إلقاء القبض عليهم.

وأشارت إلى أن الأعضاء الأربعة وصلوا إلى معبر رفح يوم الأربعاء، ومن ثم استقلوا حافلة تقل ركاب إلى مطار القاهرة، على ما يبدو، كانوا متجهين إلى إيران، حيث كان من المقرر أن يتلقوا دورة تدريبية هناك.

وتابعت، ووفقا لتقارير تابعة لحماس، كان هناك 50 راكبا على متن الحافلة، ثم أوقفتها سيارتين بهما رجال مسلحة، يرتدون ملابس مدنية، ثم قاموا بفحص بطاقات الهوية، ثم ما إن رأوا أسماء الأربعة أعضاء، أخرجوهم من الحافلة ونقلوهم بعيدا إلى مكان مجهول.

ولفتت الصحيفة، إلى أن الحادث تصدر عناوين الصحف، لكن الجانب المصري ادعى أن مسلحين من تنظيم الدولة “داعش” هم المسئولين عن عملية الاختطاف، ولكن حركة حماس لم تصدق ذلك، حسب الصحيفة.

وأشارت الصحيفة، إلى أن الجانب المصري بعث رسائل كثيرة لحركة حماس مفادها أن مصر لن تسمح بأي ضرر للسيادة المصرية.

واختتمت الصحيفة بقول ” القاهرة تعلم أن الجناح العسكري لحركة حماس تلعب بالنار في سيناء، ويبدو أن ما فعلته حماس هذه المرة كان عبورا للخط الأحمر المصري”.

 


*
المشدد 20 سنة لمحسن راضى و7 آخرين على خلفية احداث قسم ببنها

قضت محكمة جنايات شبرا الخيمة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، حكمها على، القيادى الإخوانى محسن راضى و7 آخرين، وهم صبرى عبد الحميد ونبيل عبد الغفار وشريف حسن وعاطف ابراهيم ومحمود حنفى وعمرو ياسين ومحمد عماد الدين، بالسجن المشدد 20 عاماً، وانقضاء الدعوة الجنائية عن مصطفى هيكل لوفاته، فى اتهامهم الملفق بالتورط فى أحداث الشغب والعنف بمحيط قسم بنها، خلال شهر يوليو 2013.

 

 

*وزارة داخليةالانقلاب مقتل أمين شرطة برصاص مجهولين في بني سويف

 

*مقتل ضابط وإصابة جنديين في تبادل لإطلاق النيران مع مهربينبالوادي الجديد

لقى ، صباح اليوم، ضابط من قوات حرس الحدود مصرعة بمنطقة أبو هريرة بمركز الفرافرة وأصيب جنديان فى تبادل لإطلاق النيران مع مجموعة من المهربين.

وقال مصدر أمني إن قوات حرس الحدود أطلقت النيران على عدد من السيارات التابعة لجماعات مسلحة تعمل في تهريب السجائر والبضائع المهربة وألقت القبض على أحدهم وأصيب آخر وجاري تمشيط المنطقة لضبط مرتكبي الجريمة.

 

 

*تفاصيل حادث انفجار أتوبيس يقل مجندي شرطة بالبحيرة

لقى مجند مصرعه وأصيب 25 آخرون فى انفجار أتوبيس يقل أفراد شرطة بمنطقة محلة الأمير بمركز رشيد.
تلقى اللواء محمد عماد الدين سامى مدير أمن البحيرة إخطارًا بالواقعة،
وكشفت التحريات المبدئية، أنه أثناء مرور أتوبيس يقل مجندين للتوزيع على الخدمات الأمنية بمركز رشيد، وخلال التهدئة عند أحد المطبات بمنطقة عزبة الشريف التابعة لقرية محلة الأمير، انفجرت عبوة ناسفة بجوار الأتوبيس مما أدى إلى مصرع أحد رجال الشرطة وإصابة 25 على الأقل.
تم نقل الجثة والمصابين إلى مستشفى رشيد العام.

 

*”كومنتري”: القاهرة تحولت إلى مدينة محطمة بالمتفجرات جراء سياسة القمع

نشرت مجلة “كومنتري” الأميركية، أن مصر بحاجة إلى تخفيف حدة القمع الذي يُمارس ضد الإخوان المسلمين، وأن دعم السيسي هو أحد الأمور القليلة التي يتوافق عليها نتنياهو وأوباما.

وقالت المجلة إنه خلال مناظرة الجمهوريين الأخيرة، اعتبر “تد كروز” الرئيس أوباما يدافع عن الإسلام المتطرف، مضيفًا “إننا بحاجة إلى رئيس لديه نفس الشجاعة التي لدى الرئيس المصري عندما تعهد بمكافحة الإرهاب الذي يهدد العالم”، وعبر “تد” عن إعجابه الصريح بالقمع الذي يمارسه السيسي ضد الإسلاميين وغيرهم، متابعًا: أفعال الرجل المصري القوي حازت على إعجاب القيادات من كل الأطياف في كل من الولايات المتحدة وإسرائيل، وبالفعل فإن دعم السيسي من الممكن أن يكون من الأمور القليلة التي يتوافق عليها أوباما و نتنياهو“.
وأشارت المجلة إلى أصوات أصحاب المبادئ القليلة التي انطلقت وسط التهليل لقمع نظام قائد الانقلاب المتزايد، ومثال لهذه الأصوات صحيفة الواشنطن بوست الأميركية التي أكدت أن القمع الشديد يواجه بقدر مساوٍ من العنف، وتكون النتيجة هي تلاشي السلام والهدوء بل نمو التمرد الذي يقوم به فرع الدولة الإسلامية في مصر.
وذكرت المجلة أن القاهرة باتت بشكل متزايد أشبه بمدينة محاصرة بسلسلة طويلة من التفجيرات التي أخافت المستثمرين وحطمت آمال عودة صناعة السياحة، ودعمت من قمع الحكومة ضد كل معارض تقريبًا بحجة محاربة الإرهاب.
واعتبرت المجلة أن زيادة التمرد أمر طبيعي بسبب إغلاق كل السبل القانونية لاسترداد المظالم، وسيلجأ الإسلاميون إلى العنف لإسماع أصواتهم، وإذا استمر السيسي في النهج الحالي فإننا نعلم إلى أين سيؤدي- لقد ولدت القاعدة في السابق إثر جولة من القمع استهدفت الإسلاميين في مصر

 

 

*تحذير من تكرار مأساة “عطيتو” وتصفية طالبين جامعيين بمطروح

اتهمت صفحة “الحرية للجدعان” المهتمة بالشأن الحقوقي قوات أمن الانقلاب باختطاف طالبين جامعيين، خلال قضائهما عطلة الصيف بمحافظة مطروح، وإخفائهما قسريًّا منذ 6 أيام، محذرة من تكرار مأساة الطالب “إسلام عطيتو”، مع الطالبين في ظل حالة من الغموض.
وقالت الصفحة اليوم الاثنين: “إن قوات الانقلاب اختطفت كلاًّ من “سعد ربيع وعبد الله محمد” الطالبين بالفرقة الثالثة بكلية التجارة جامعة حلوان بتاريخ 18 أغسطس الماضي، خلال وجودهما بمحافظة مطروح لقضاء المصيف“.
وأوضحت أن “مجموعة من المسلحين قامت باقتحام الشقة، التي يوجد فيها الطالبان وتم اختطافهما، وقامت بتعريف أنفسهم أنهم ينتمون إلى جهاز أمن الدولة، وهددوا المواطنين وحارس العقار من تتبعهم لمعرفة مكان احتجاز الطالبين“.
وأكدت أن “الطالبين قيد الإخفاء القسري منذ اختطافهما، دون أن يتمكن ذووهم أو أي من المحامين من التوصل إلى مكان احتجازهما أو أي معلومة عنهما“.
وحذرت “الحرية للجدعان” من أن تكون حياة الطالبين عبد الله وسعد في خطر، حال استمرار إخفائهما قسريًّا، في ظل احتمال تكرار مأساة الطالب إسلام عطيتو، الطالب بكلية الهندسة جامعة عين شمس، والذي تمت تصفيته بالقتل عقب اختطافه من قبل ميلشيات الانقلاب، التي زعمت أنه لقي مصرعه في تبادل إطلاق نار مع قوت الشرطة، بالتجمع الخامس، رغم اختطافه من داخل الكلية، عقب أداء امتحان نهاية العام.

 

*فشل الانقلاب: اليورو يقفز لأعلى مستوى أمام الجنيه في عام

قفز سعر صرف العملة الأوروبية الموحدة “اليورو” لأعلى مستوى له في عام أمام الجنيه المصري مستفيدًا بارتفاعه عالميًا أمام الدولار.
وقال مصدر مصرفي لوكالة أنباء الشرق الأوسط، إن سعر بيع العملة الأوروبية في البنوك المصرية بلغ اليوم الاثنين 9.16 جنيه للبيع للعملاء، فيما بلغ في السوق السوداء 9.30 جنيه، مضيفًا أن اليورو زاد أكثر من 7 بالمئة أمام الجنيه المصري بما يعادل 75 قرشًا خلال شهر.
وسجل سعر بيع الدولار الأمريكي 7.83 جنيه للبيع بالبنوك مقابل 7.78 جنيه للشراء، فيما استقر سعره في السوق السوداء بين 7.85 جنيه و7.90 جنيه.
وبلغ سعر بيع الجنيه الاسترليني 12.35 جنيه وللشراء 12.16 جنيه، وبلغ سعر بيع الـ 100 ين ياباني 6.71 جنيه و6.33 جنيه للشراء.
وعلى صعيد العملات العربية، سجل الدينار الكويتي 25.59 جنيهًا للشراء و26.02 جنيهًا للبيع، والريال السعودي 2.07 جنيه للشراء و2.08 جنيه للبيع، والدرهم الإماراتي 2.11جنيه للشراء و2.12 جنيه للبيع، والريال القطري 2.12 جنيه للشراء و2.15 جنيه للبيع.

 

 

*صحيفة ألمانية : السيسي لن يعدم بديع

من المرجح ألا يتم إعدام محمد بديع، إذ سيتسبب ذلك في  اضطراب وبلبلة لا يحتاجهما نظام السيسي. بل يمكن وصف الأحكام الصادرة في هذا الصدد بـ “الرمزية” 

جاء ذلك في سياق تقرير بصحيفة “دي فيلت” الألمانية، حول مصير المرشد العام للإخوان المسلمين، وقيادات الجماعة.

الصحيفة رأت أن الإخوان في السجون قد يكونون  ورقة رابحة يستخدمها النظام في المستقبل عند المفاوضات المحتملة مع المعارضة

وانتقدت “دي فيلت” ما سمته بـ التغير الألماني تجاه أحكام الإعدام الصادرة ضد جماعة الإخوان.

وضربت مثالا بموقف الخارجية الألمانية في أبريل 2014 بعد حكم الإعدام الجماعي ضد ما يقرب من 700 إخواني، ، حيث طالب الوزير “فرانك فالتر شتاينماير” من السفير المصري بضرورة إلغائها.

لكن الآن، والكلام للصحيفة، تبدلت المواقف ولم تتحرك ألمانيا مرة أخرى لوقف أحكام مماثلة

ووصفت “دي فيلت” النظام القضائي المصري بالمتعسف، جراء فرضه هذا “العدد المتضخم” من أحكام الإعدام

وضربت  مثالاً  بذلك بفرض  أحكام الإعدام أكثر من مرة على الشخص الواحد، مثلما حدث مع بديع، الذي صدر ضده حكمان بالإعدام ، وينتظر الثالث في 16 سبتمبر المقبل في قضية اقتحام مبنى حكومي بالإسماعيلية.

وتشككت “دى فيلت” في جدية تنفيذ هذه الأحكام، مبينة أن السبب يكمن في مخاوف النظام من إثارة ضجة وبلبلة، واعتبرت أن هذه الأحكام يمكن وصفها بأنها رمزية.

 

*كاميرات المساجد تثير سخرية نشطاء مواقع التواصل

أثار قرار وزارة الأوقاف الانقلابية بتركيب كاميرات مراقبة في المساجد انتقادات نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.
وقال إن تركب كاميرات مراقبة في جميع المساجد.. ده المرور لم يفعلها في الإشارات!!”، هكذا علقت أماني بسخرية على القرار، وأوضح إسلام بسخرية حادة أنه كان الأولى تركيب كاميرات المراقبة في أقسام الشرطة لمراقبة أداء الضباط ومراقبة التجاوزات في ظل عدم انتقاد سلوك بعض ضباط الشرطة.
وعلق محمد شوكت بسخرية على تويتر: قائلاً إن تركيب الأوقاف كاميرات مراقبة داخل المساجد خدمة مميزة للمصلين ليشاهدوا إعادة الصلوات الضائعة، وفي الإعادة إفادة”. وفي نفس السياق قال عبد المعطي أحمد رجب “الكاميرات تراقب تجار الدين بوزارة الأوقاف.. الكاميرات تراقب من يصلي بسرعة وسيقولون له أبطئ من صلاتك لأنّ السرعة مراقبة بالرادار”.
كما أثار القرار عددًا من النشطاء والكتاب خارج مصر وقال الكاتب ياسر الزعاترة من فلسطين: “وزارة الأوقاف في مصر تقرر تركيب كاميرات مراقبة في كل المساجد!! إلى أين تذهب دولة البوليس؟ كل متدين سيغدو مشبوهًا!!” السخرية تتحول إلى غضب القرار استفز بعض المؤيدين للنظام الانقلابي، خاصةً أنه لم تقع في المساجد في مصر أي أعمال إرهابية مثلما حدث في السعودية.
من جانبه اعتبر حافظ أبو سعدة، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان “القرار أمني وليس لصالح الدين”، وقال إن تنفيذ القرار يتطلب “جيشًا” من الموظفين لمراقبة وتفريغ كاميرات 125 آلف مسجد على مستوى الجمهورية بشكل يومي بالإضافة إلى صيانتها.
وأضاف أن القرار يؤدي إلى إفراغ المساجد من المصلين بسبب التصنت الأمني، مطالبا بوضع كاميرات لمراقبة كل ما يحدث داخل الكنائس أسوة بوضع كاميرات مراقبة في المساجد، لافتًا إلى أن الدستور يمنع التمييز بين المواطنين بسبب الدين أو الجنس أو اللغة، وأكد أن مراقبة المساجد دون الكنائس مخالف للدستور.
ووصف الكاتب فهمي هويدي القرار بأنه “غير معقول”، مشيرًا إلى أن وزير الأوقاف الانقلابي “يعمل وكأنه ضابط شرطة“.
وقال هويدي في تصريحات صحفية إن القرار لن يساعد على مكافحة التطرف ولا تطوير الخطاب الديني كما قال وزير أوقاف الانقلاب، بل يساعد الناس على التطرف لأنه يعطي انطباعًا قويًا بأن الدولة تحارب التدين ويشيع الخوف والرعب بين الناس فلن يقول أحد شيء ما في العلن بعد ذلك وسينتقل الخطاب من فوق المنبر إلى تحت الأرض“.

 

 

About Admin

Comments are closed.