Friday , 18 September 2020
خبر عاجل
You are here: Home » الأخبار العربية » قائد الانقلاب يعرض سيناء على السعودية.. السبت 28 يناير.. حكم السيسي في مهب الريح
قائد الانقلاب يعرض سيناء على السعودية.. السبت 28 يناير.. حكم السيسي في مهب الريح

قائد الانقلاب يعرض سيناء على السعودية.. السبت 28 يناير.. حكم السيسي في مهب الريح

السيسي يولعقائد الانقلاب يعرض سيناء على السعودية.. السبت 28 يناير.. حكم السيسي في مهب الريح

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*السيسي : “نار ربنا كفاية علينا.. سيبونا نعيش

 

*ساخرون من تصريحات السيسي: واثق من دخوله النار

أثارت تصريحات السيسي، الخاصة بالجنة والنار، وأحوال البلد الاقتصادية، وقوله إن “مصر فقيرة وعلى الشعب سداد ثمن الخدمة الحقيقي”، رواد مواقع التواصل.

وكالعادة، تفاعل الناشطون مع الدورة الشهرية، للقاء السيسي بالشباب، التي تتحول إلى ملتقى ساخر لرواد مواقع التواصل الاجتماعي، عقب تصريحاته اليوم السبت، أثناء انعقاد دورة المؤتمر في مدينة أسوان.

وكتب، إسلام صالحين: “السيسي للإرهابيين: ادخلوا انتو الجنة وسيبونا نعيش، كفاية علينا النار بتاعة ربنا، هتبقى نار هنا ونار فوق. يعني انت عارف انك داخل نار فوق؟ طب ما انت حلو أهو !! تبقى تنولها من وسع نار هنا ونار فوق”.

وقال، محمد فوزي السماك: “السيسي: نار #ربنا كفايه علينا لا ده واثق أن رايح”.

أما اللهو الخفي، فعلّق: “السيسي عاوزنا ندفع تمن الخدمات الحقيقي … مش لما الجيش يدفع تمن الخدمات اللي بينهبها أصلا يا حيلتها”. وغرّدت، فريدة محمد: “السيسي: السيسي للشباب: ‘المستقبل قدامگم” وانا رايح للمستقبل لقيت في آخره گمين”.
وكتب، مصري: “#السيسي: الهدف من لقائنا كل شهر هو مواجهة أهل الشر، أول مرة أشوف واحد بيوجه رسالة لنفسه“.

وسخر، هاني الكاشف: “السيسي: احنا فقراء قوي وهو بيصرف ملايين في مؤتمرات طق الحنك واحتفالات الفناكيش”. ومن نفس التصريح، ومستعينة بمسرحية للفنان سمير غانم، سخرت، نهى رمضان: “السيسي: محدش قال لكم احنا فقراء قوي ؟! احنا غلابة يا مسعودي ؟! فشر احنا مساكين يا لينا”.

بينما كتب، باباراتزي: “السيسي دايما في كل كلامه يقول إننا دولة فقيرة جداً ودايماً مقارناته بتبقى بين حالنا وبين دول زي الصومال وافغانستان حقاً “حكم العسكر ذل وجوع””.
وسخرت، نانو رمضان: “السيسي: قبل ما تسألوني عملت ايه أسالوا نفسكم عملتم في اللي عليكم أيه ؟ تقريباً السيسي هو اللي انتخبنا”.

 

 

*الإهمال الطبي لمعتقل بسجن العقرب يعاني من حصوة بالكلى ومشاكل بالكبد

يعاني العقيد مهندس /ياسر إبراهيم عرفات – زوج الدكتورة بسمة رفعتالمعتقلان في قضية اغتيال النائب العام السابق (هشام بركات) بسجن العقرب شديد الحراسة من مشاكل صحية حيث أصيب بحصوة في الكلى ومشاكل بالكبد نتيجة للإهمال الطبي داخل المعتقل .

 

*الترحيلات ترفض ترحيل “أسامة جويدة ” لإحدى المستشفيات القاهرة

تستمر الانتهاكات ضد المعتقل “أسامة جويدة” حيث رفضت إدارة الترحيلات بالقاهرة ترحيله إلى إحدى المستشفيات العامة لإجراء جراحة عاجلة بالرغم من وصول الموافقة من قِبل الإدارة الطبية والأمنية.

ويعانى المعتقل أسامة جويدة من مرض القرنية المخروطية يحتاج إلى تدخل جراحى عاجل بسبب سوء حالته الصحية – بحسب التشخيص الأخير

يذكر أن أسامة جويدة من أبناء مركز كفر الدوار بمحافظة البحيرة و محجوز الآن بمستشفى طره ، يقضى حكماً نهائيا بالسجن 5 سنوات فى قضية ملفقة بتهمة التظاهر بدون تصريح.

 

*نيابة الانقلاب بفاقوس تأمر بحبس معتقلين 15 يوما على ذمة التحقيقات

أمرت نيابة الانقلاب بمركز فاقوس بمحافظة الشرقية، بحبس المعتقلين مهدي خطاب، مهندس بكهرباء فاقوس، ومحمود حسن العزازي، مدرس بإكياد الاعدادية، 15 يوما على ذمة التحقيقات في اتهامهم بالتظاهر رفضا للانقلاب العسكري.
يذكر انه تم اعتقال المواطنين من منزليهما بإكياد والصالحية الجديدة عشية الذكرى السادسة لثورة 25 يناير.

 

*لمخالفته دعوة السيسي لـ “توثيق الطلاق” .. إحالة إمام مسجد بالمنصورة للتحقيق

قال إمام مسجد مجمع الفردوس بمدينة المنصورة، خلال خطبة الجمعة ، إن “الطلاق يقع بالنية ولا يشترط أن يكون عند المأذون لأن ذلك للتوثيق فقط”.

وقال إمام المسجد: «مفيش حاجة اسمها الطلاق عند المأذون فقط، لأنه إذا قال الرجل لزوجته أنتِ طالق وكان في نيته الطلاق وقع الطلاق فورًا ولا يشترط أن يكون موثقًا عند المأذون”.

وأضاف: «توثيق الزواج عند المأذون لأسباب اجتماعية وليس لأسباب دينية، فالتوثيق يتم لإثبات طلاق الزوجين مثل النفقة وإثبات ذلك في بطاقة الزوجة، ومن يقول غير ذلك يفتري على الدين”.

 

*الحاجة حسنية.. قصة العجوز التي أبكت مصر

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطعًا مصورًا لسيدة مسنة تطلب من القاضي تنظيف بلاط مسكنه مقابل الإفراج عن نجلها المعتقل منذ أربعة سنوات فيما يعرف بأحداث العدوة، فيما رصدت منظمة حقوقية في تقريرها الشهري أكثر من 100 حالة انتهاك بحق المعارضين للحكم العسكري خلال يناير .

ولم تكن عبارات السيدة العجوز، الحاجة حسنية الجنيدي، هي الأولى التي تعرض على شاشات الفضائيات ومواقع التواصل الاجتماعي لأمهات يستعطفن القضاة للإفراج عن أبنائهن المظلومين  في سجن العسكر أو حتى رؤيتهم والاطمئنان عليهم لبضع دقائق.

الحاجة حسنية ذات الـ 68 عامًا ريفية بسيطة جاءت من محافظة المنيا وقلبها يحترق من اللهفة لرؤية ابنها المعتقل منذ أربعة سنوات ظلمًا في ما يسمى بأحداث العدوة، وذكرت أن زوجها متوف ولابنها المعتقل أربعة أطفال هى من ترعاهم رغم ما تعانيه من أمراض وبلوغها من الكبر عتيًا.

توسلات السيدة العجوز، ذهبت أدراج الرياح مع غطرسة قاض في زمن البيادة العسكرية، ما أثار غضب وتضامن حقوقيين وناشطين لاسيما وأنها كانت تحمل بقلبها ألف جرح نازف على مصير ولدها المعتقل، مطالبين بمراعاة ظروفها الصحية والإفراج عن سندها وعونها في دنياها.

على صعيد الوضع الحقوقي وانتهاكات الداخلية بحق الرافضين لحكم العسكر رصدت منظمة “إنسانية للحقوق والحريات” 102 انتهاكًا خلال النصف الأول من شهر يناير الجاري تنوعت ما بين عمليات قتل خارج إطار القانون واعتقال قسري لعشرات آخرين بينهم أطفال بجانب حالات اعتقال شبه يومية من مختلف المحافظات.

وبحسب المنظمة فان من يقع في براثن الاعتقال يتعرض لعمليات تعذيب شديدة بداية من الجلد بالسياط والصعق بالكهرباء والتعليق من الأيدي والأرجل لأيام متواصلة وانتهاء بسكب المياه المغلية والمجمدة عليهم لانتزاع اعترافات بالقوة وهزيمته نفسيا. 

وأشارت المنظمة إلى أن داخلية الانقلاب لم تكتف باعتقالات المعارضين لها من الرجال فقط وامتدت جرائمها لتطال المرأة ، حيث أوردت “حركة نساء ضد الانقلاب” في إحصاء حديث أن من تعرضن للاعتقال منذ 2013 تجاوز 2000 معتقلة .

 

*نيويورك تايمز: حكم السيسي في مهب الريح

أكدت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية أن صمت المصريين على القمع والاستبداد لن يستمر طويلا، مشيرة إلى أن ما تشهده البلاد من هدوء حاليا يعد “خادعا”، في ظل تزايد حالة الاستياء الشعبي ضد الفشل الاقتصادي وتنامي آلة القمع.

وقال الكاتب جاك شينكر، في مقال له بالصحيفة: إن المصريين لن يقبلوا بهذه الأوضاع إلى أمد بعيد، مشيرا إلى أن الجنرال الذي تحول إلى ديكتاتور سبق أن أخبر الأمم المتحدة أنه يهدف إلى بناء مصر جديدة، وذلك بعد أن أمسك بزمام السلطة في 2014.

وأضاف شينكر أن الهدوء الذي تشهده مصر الآن يعتبر خادعا، وأنه لا أحد يعرف ما ينتظر البلاد من تقلبات ومنعطفات في قادم الأيام، خاصة بعد أن شكلت ثورة يناير أملا كبيرا نحو حياة أفضل، مشيرا إلى أن مصر أصبحت أقل أمنا بعد ست سنوات من ثورة يناير والإطاحة بمبارك.

وأشار الكاتب إلى أن مظاهر القمع والاستبداد التي تعصف بالمصريين الآن صارت أكثر انتشارا من أي وقت مضى، وذلك في ظل وجود أكثر من 60 ألفا من السياسيين الذين يقبعون في سجون الجنرال السيسي، بالإضافة إلى انتشار موجة من الإخفاء القسري، والحملة التي تشنها السلطات المصرية ضد الكتاب والصحفيين ورسامي الكاريكاتير والمدافعين عن حقوق الإنسان.

وأكد الكاتب أن حكم السيسي- الذي يزعم أنه مدعاة للاستقرار- هو في الحقيقة غير مستقر، بل إنه يترنح بين الأزمة والأخرى، كما أن الاقتصاد المصري يعاني جراء التضخم بشكل متزايد، وأن البلاد تعاني حالة من التقشف، وأن المستوى المعيشي للمصريين آخذ بالتراجع بشكل كبير، مؤكدا أن الجيل المصري الجديد لا يقبل بأن يكون الوضع الراهن في مصر غير قابل للتغيير، الأمر الذي يجعل مستقبل البلاد ضبابيا وغامضا بشكل كبير.

 

*قائد الانقلاب يعرض سيناء على السعودية: بلاها نادية وخد سوسو!

“بلاها نادية، بلاها سوسو” عبارة شهيرة وردت على لسان الراحل فؤاد المهندس في مسرحيته الشهيرة “سك على بناتك”، وقد استدعتها ذاكرة النشطاء بعد فشل إتمام اتفاقية تيران وصنافير، بين الانقلاب والكفيل السعودي، إلا أن قرار السيسي أمس بدعم الاتفاق الموقع مع السعودية لتنمية شبه جزيرة سيناء ينذر بتقديم نظام الانقلاب سيناء للسعودية بدلا من تيران.

تنمية شبه جزيرة سيناء

وأصدر عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري قرارا يدعم الاتفاق الموقع مع السعودية لتنمية شبه جزيرة سيناء باستثمارات 1.5 مليار دولار؛ بعدما وقعت وزيرة التعاون الدولي الدكتورة سحر نصر في مارس الماضي على مذكرة اتفاق مع الصندوق السعودي.

وهذه الاتفاقية هي التي وافق عليها برلمان الدم في يونيو الماضي، قبل أن تحيلها حكومة الانقلاب إلى اللجنة الاقتصادية بالمجلس، لتحصل في ما بعد على موافقة اللجنة بالإجماع، ويشمل برنامج تنمية سيناء 12 اتفاقية.

صفقة فاشلة

من جانبه رأى الدكتور عبد الله الأشعل أن السيسي يقدم سيناء للسعودية كصفقة بديلة، خاصة وأن لا أمل أن يكون للمصريين قدم فيها في عهد هذا النظام، فقد تم تدمير منازلهم وتهجيرهم وأصبحت ملعب مفتوح لأي دول يتم تأجيره.

وأشار الأشعل أن السعودية قد تقبل بسيناء ولكن بشروط جديدة ألا وهي تقديم تنازلات في عملية الاستثمار وهي الانتفاع لعشرات السنوات دون دفع ضرائب أي تاجير مدى الحياة مقابل السكوت عن الصفقة الفاشلة.

ويأتي ذلك بعد أيام من إقرار مجلس الدفاع الوطني في مصر تمديد مهمة المشاركة العسكرية بمنطقة الخليج العربي وباب المندب ضمن “عاصفة الحزم”، بحسب بيان صادر عن رئاسة الانقلاب الأمر الذي يعتبره بعض الخبراء أنه محاولة لن تذيب جبل الثليج بين البلدين.

الابتزاز باليمن

وقال البيان إن “مجلس الدفاع الوطني وافق في اجتماع عقده اليوم الأحد برئاسة عبد الفتاح السيسي على تمديد مشاركة القوات في العمليات العسكرية باليمن”.

وجاء في البيان أيضاً أن المجلس وافق على “تمديد مشاركة العناصر اللازمة من القوات المسلحة المصرية في مهمة قتالية خارج الحدود، للدفاع عن الأمن القومي المصري والعربي في منطقة الخليج العربي والبحر الأحمر وباب المندب”.

ويتخذ الانقلاب العسكري، مواقف سياسية معاكسة للموقف السعودي والخليجي تجاه العديد من القضايا، في مقدمتها القضية اليمنية والسورية وملف التعاطي مع إيران، وكأن “السيسي” بدأ الانقلاب على دول الخليج التي ساندته منذ اللحظة الأولى سياسياً واقتصاديًا وإقليميًا وعالميًا. 

حالة غضب

وانتابت حالة من الغضب الأوساط السعودية بعدما قضت المحكمة الإدارية العليا، في حكم نهائي، برفض طعن هيئة قضايا الدولة “ممثلة الانقلاب” ببطلان حكم محكمة القضاء الإداري “أول درجة”، الصادر في شهر يونيو الماضي، الذي قضى ببطلان اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية، التي تمَّ بمقتضاها إعلان تبعية جزيرتي تيران وصنافير للمملكة.

وقدمت الرياض، الداعم الأكبر للانقلاب في عهد عبد الفتاح السيسي، مساعدات اقتصادية كبيرة للقاهرة منذ الغدر الخليجي بالرئيس محمد مرسي في 2013، إلا أن مواقف البلدين لم تكن منسجمة في بعض الملفات الإقليمية، مثل الملفين السوري واليمني.

وجاء تصويت الانقلاب على مشروع قرار روسي في مجلس الأمن حول الوضع في سوريا كبداية قوية للخلاف مع السعودية عليه، 

وزادت التوترات بعدما أوقفت شركة “أرامكو” السعودية شحناتها من النفط إلى الجنرالات، رغم الاتفاق على تقديم السعودية 700 ألف طن مواد بترولية بقيمة 23 مليار دولار في أبريل الماضي، وبموجبها يحصل الانقلاب على شحنات كل شهر على مدى السنوات الخمس المقبلة.

 

*المتحدث العسكري: مقتل ضابطين ومجندين إثر انفجار عبوة خلال حملة مداهمات بشمال سيناء

 

*المسرحية ماضية.. السيسي عن تيران وصنافير: في رقبة علي عبدالعال

استمرارا للمسرحية التي ينفذها حاليا قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي حول تفريطه في التراب الوطني وتنازله عن جزيرتي تيران وصنافير للمملكة العربية السعودية، علّق السيسي الموضوع في رقبة علي عبدالعال، رئيس مجلس نواب العسكر، والذي جاءت به الأجهزة الأمنية، ليتم التنازل عن الجزر المصرية عبر برلمان الأجهزة الأمنية، في محاولة لعدم تحميل السيسي المسئولية.

جاء ذلك في اليوم الثاني لمؤتمر الشباب بالصعيد المنعقد بأسوان، ويختتم أعماله اليوم السبت، حيث وجه أحد المواطنين سؤالًا لقائد الانقلاب أثناء إلقائه الكلمة الختامية للمؤتمر، عن جزيريتي تيران وصنافير. من جانبه رد «السيسي» عليه موجهًا نظراته إلى الدكتور علي عبدالعال، رئيس البرلمان، قائلًا :«احنا مسبنهُمش وهم في رقبة الدكتور علي عبدالعال».

من جانبه رد علي عبدالعال بابتسامة وهز رأسه، في إشارة إلى استجابته لقائد الانقلاب. وكان السيسي قد حسم الأمر منذ توقيع اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع السعودية، يوم 8 أبريل الماضي 2016م، مطالبا بعدم الكلام في هذا الملف، إلا أن الرفض الشعبي تصاعد حتى تم تتويجه بحكم بات ونهائي من الإدارية العليا ببطلان الاتفاقية، وتأكيد مصرية الجزيرتين، الأمر الذي يوثق خيانة السيسي وتفريطه في التراب الوطني، وسط مطالب شعبية بمحاكمته بتهمة الخيانة العظمى.

 

*النقض تؤيد براءة المتهمين في قضية تصدير الغاز لـ إسرائيل

أودعت محكمة النقض برئاسة المستشار محمد محجوب، حيثيات حكمها برفض الطعن المقدم من النيابة العامة على براءة وزير البترول الأسبق سامح فهمي، ورجل الأعمال الهارب حسين سالم، وخمسة من قيادات قطاع البترول، المتهمين بإهدار المال العام والتربح للغير عن طريق استغلال مناصبهم الوظيفية، وتصدير الغاز المصري للاحتلال الإسرائيلي بأسعار زهيدة.

وقالت في حيثيات حكمها “أنه لن يغير من براءة المتهمين ما شهد به الشاهد التاسع عضو هيئة الرقابة الإدارية من أن المحكوم عليه حسين سالم، حقق مكاسب من إجراء إبرام تعاقد لارتفاع قيمة أسهمه في شركة البحر الأبيض المتوسط والشركات التابعة لها فلا دليل على حصول هذه المكاسب من إجراء هذا التعاقد؛ لأنه من الطبيعي أن يحصل المتعاملون مع الدولة على ربح وإلا لما أقدم أحدهم على ذلك ووقف دولاب العمل”.

وذكرت المحكمة أنه “من بين مدونات الحكم المطعون فيه أن المحكمة بعد أن بينت واقعة الدعوى واستعرضت أدلتها أسست قضائها ببراءة المطعون ضدهم على الشك وعدم الاطمئنان إلى الثبوت وإلى أنها استرسلت بثقتها إلى تقريري اللجنة المشكلة بمعرفتها واللجنة المشكلة بمعرفة المحكمة التي تنظر الجناية رقم 3642/2011 جنايات قصر النيل، وشهادة المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، والتي كشفت عن عدم وجود ثمة مخالفات شابت التعاقد وأن السعر المحدد لبيع الغاز الوارد بالتعاقد يتماشى مع الثمن الحقيقي أنداك”.

وأضافت “أن هذا العقد تتطايق عناصره مع عناصر العقود الأخرى المماثلة من حيث مناسبة السعر الذي يغطي تكلفة الإنتاج ويزيد، خاصة أنه لا توجد معادلة سعرية موحدة لبيع الغاز على مستوى العام وما حوته المكاتبات والمراسلات التي كان يرسلها اللواء عمر سليمان رئيس المخابرات العامة، للمتهم الأول سامح فهمي، والتي تدل على أنه كان يتابع ملف التعاقد وبنوده كافة بما فيها أسعاره وكمياته”.

وأكدت المحكمة في حكمها أن ما تثيره النيابة العامة غير سديد، فالأصل أن تقدير آراء الخبراء والفصل فيما يوجه إلى تقاريرهم من مطاعن واعتراضات مرجعه إلى محكمة النقض التي لها كامل الحرية في تقدير القوة التدليلية لتلك التقارير شأنها في ذلك شأن سائر الأدلة، لتعلق الأمر بسلطتها في تقدير الدليل.

واختتمت حيثيات الحكم “أنها لا تلتزم بالرد على الطعون الموجهة إلى تقارير الخبراء طالما قد أخذت بما جاءت بها لأن مؤدى ذلك أنها لم تجد في تلك الطعون ما يستحق الالتفات إليه، لذلك فإن ما تثيره النيابة العامة لا يتعدى كونه جدلًا موضوعيًا لا شأن لمحكمة النقض به ولا يقدح في سلامة الحكم القاضي بالبراءة أن تكون إحدى دعاماته معيبة”.

وكانت محكمة النقض قد قضت في 27 أكتوبر الماضي، برفض طعن النيابة العامة على الحكم الصادر ببراءة المهندس سامح فهمي، وزير البترول الأسبق، و5 آخرين من قيادات قطاع البترول، بإهدار المال العام، في قضية تصدير الغاز المصري إلى إسرائيل

ونسبت النيابة العامة للمتهمين جرائم تتعلق بالإضرار بالمال العام والتربح، والإضرار بالمركز الاقتصادي للبلاد، وإهدار ثرواتها الطبيعية.

 

*تاجر دواجن: الناس بتشترى “العضم والهياكل” بدل اللحمة

شبه دولة السيسى المنهارة تتدنى وتواصل الانهيار الاقتصادى والاجتماعى والإنسانى، فحال المصريين أسوأ من سوريا والعراق والصومال، هذا ما كشف عنه مواطنون عند شراء الدواجن من الأسواق.

وقالت ربة منزل، فى صدمة لها، “العيال بقالهم كتير مكلوش فراخ ونفسهم ياكلوا، وبسأله بكام الفراخ قاللى الوراك بـ22 والفراخ بـ27 جنيها، هجيب قد إيه وإحنا 5 أفراد؟“.

وأردفت- فى تصريحات صحفية اليوم السبت- “كنا بنشتريها بـ15 أو بـ17، ويوم ما تغلى أوى تبقى بـ19 أو بـ20 جنيها، لكن دلوقتى مش قادرين نشتريها“.

بينما رد أحد تجار الدواجن- فى تصريحات صحفية اليوم السبت- بأن “الناس متوسطة الدخل كانوا بياخدوا كيلو كل أسبوع، النهاردة ممكن ياخد نص كيلو أو ياخد عضم ويمشى حاله!”، وأضاف “الهياكل اللى كنت بابعها بـ1.5 جنيه دلوقتى بابعها بـ8 جنيهات“.

وفيما يلى أسعار اللحوم والداوجن، اليوم السبت، وفق آخر تحديث للأسعار بالسوق.

اللحم البتلو 110– 150
اللحم الجاموس 100– 110
اللحم الجمل 70 – 95
لحم الكندوز 95- 100
لحم البوفتيك 110
اللحم البرازيلي 50 – 75
اللحم السوداني 70– 75
اللحم الضأن البلدي 95 – 125
اللحم الضأن المستورد 55- 75
السجق 60– 75
الكبدة البلدي 100– 110
الكبدة المستوردة 30 – 70

متوسط أسعار الدواجن في الأسواق
الفراخ البيضاء 28– 30
الدواجن البيضاء المبردة 28 – 35
الفراخ البلدي 29 – 45
الأرانب 45 – 50
البط 30 – 45
الرومي 30 – 48
السمان 23 – 30
الحمام 40 – 50
كبدة الدجاج 35.

 

*غضب بين النوبيين لتجاهل السيسي مطالبهم في مؤتمر الشباب

حالة من الغضب انتابت النوبيين إثر تجاهل قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي لمطالبهم، أثناء زيارته لمحافظة أسوان في مؤتمر الشباب.

وعقد النوبيون، أمس الجمعة، مؤتمرًا صحفيا يجمع الهيئات والائتلافات النوبية بالنادي النهرى للمحامين بالجيزة، وأعلنوا عن رفضهم لتجاهل السيسي لمطالبهم. مطالبين في بيان لهم بعدة مطالب، وهي “العودة إلى أراضيهم الأصلية وتعميرها، وتفعيل المادة 236 من الدستور التي تعطيهم حق العودة، وتعديل القرار الجمهورى رقم 444 لسنة 2014، ووقف أي بيع لأراضي النوبة، وتشكيل لجنة عامة تمثل جميع أطياف النوبة للمطالبة بحقوقهم، والتحضير لعقد لقاء موسع لأهالي النوبة مع السيسي“.

 

*السيسي ينفذ أول قرارات “ترامب” ضد المسلمين

ذكرت وكالة “رويترز” للأنباء أن سلطات مطار القاهرة منعت سفر 5 ركاب عراقيين ويمنيين على متن طائرة مصر للطيران، المتجهة إلى نيويورك، بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وقف استقبال مواطنين من هذه الدول.

وكان البيت الأبيض قد أعلن، أمس الجمعة، عن أن ترامب سيوقع قرارا لوقف دخول اللاجئين من دول ذات أغلبية مسلمة، وتوقعت “رويترز” أن يشمل القرار تقييد الهجرة من سوريا و6 دول أخرى بالشرق الأوسط وإفريقيا، هي “العراق وإيران وليبيا والصومال والسودان واليمن“.

يأتي هذا في إطار توافق السيسي وترامب على معاداة الإسلام وثورات الربيع العربي والمقاومة الفلسطينية، فضلا عن الولاء التام للكيان الصهيوني.

 

*بالتزامن مع نزهة السيسى بأسوان.. «الحمى القلاعية» تفتك بمواشى الفلاحين

في الوقت الذي يواصل فيه قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي نزهته في مدينة أسوان بصعيد مصر، وسط حراسة أمنية مشددة، وثلة من أنصاره وأتباعه بالحكومة يسكنون في أفخم الفنادق، ويأكلون ما لذ وطاب، ويتنقلون هنا وهناك وسط ضحكات وقفشات، يعاني فلاحو مصر من انهيار ثرواتهم من الماشية، والتي تعد رأس أموالهم؛ جراء تفشى فيروس “الحمى القلاعية” الذي يفتك بمواشي الفلاحين في دلتا مصر وصعيدها.

تفشي الحمى القلاعية بالمحافظات

وتفيد تقارير رسمية وإعلامية بانتشار كبير لفيروس “الحمى القلاعية” في عدد من المحافظات المصرية، أهمها المنوفية والدقهلية والمنيا وسوهاج والأقصر والسويس، إضافة إلى عدة محافظات أخرى.

في محافظة المنوفية، وافق الدكتور هشام عبدالباسط، محافظ المنوفية بحكومة الانقلاب، على غلق أسواق الماشية بناحية منوف وقرى مركز منوف ومركز وقرى أشمون؛ لظهور عدد من الحالات المرضية المصابة بالحمى القلاعية للحيوانات بهذه الأسواق، لحين الانتهاء من أعمال التحصين الوقائي.

وقد أعلنت مديرية الطب البيطري عن اتخاذ بعض الاستعدادات الوقائية لمواجهة المرض، عن طريق قيامها بتنظيم برنامج زمني للتحصين الدوري بلقاح الحمى القلاعية وحمى الوادي المتصدع بدائرة المحافظة، وتشمل مراكز (الباجور– أشمون– منوف– تلا– بركة السبع– السادات).

ورغم هذه الإجراءات إلا أن الفلاحين يؤكدون أن المرض يواصل التهامه لثرواتهم الحيوانية، الأمر الذي يتسبب في خسارة فادحة للفلاحين، وسط أجواء وظروف قاسية وغلاء فاحش في أسعار السلع والخدمات.

يقول «محمد إسماعيل»، مربى ومزارع: “إن الموضوع انتشر فى مركز أشمون بسرعة، وأكبر دليل على ذلك أنه انتشر فى أكثر من قرية بالمركز، وأضاف «إحنا مش عارفين نعمل إيه، محدش بيسأل فينا والطب البيطرى سايب الفلاح يواجه المشكلة بنفسه، وبنقوم باللجوء للدكاترة البيطريين على حسابنا، لكن بيقولوا السبب مش معروف».

وأضاف آخر أن حالات الإصابات تزداد، وأصبح الأمر خارج السيطرة، بعضهم يقول إنها حمى قلاعية، والآخر يقول إنها مرض جديد لم يتم التوصل إلى مصل له إلى الآن.

هذا وأغلق مسئولو الطب البيطري بالأقصر، اليوم السبت، أسواق المواشي بقرية «العديسيات بحري» بمركز أرمنت، وسوق الماشية بمركز إسنا؛ بسبب ظهور بؤرة للحمى القلاعية، ومنع تداول الحيوانات بين المزارعين حتى لا تنتشر الإصابة بين المواشى.

وأغلقت قوات الأمن الشوارع المؤدية للأسواق، ووضعت حواجز حولها لمنع دخول الماشية إلى الأسواق خشية انتشار العدوى، بالإضافة إلى منع تواجد الأهالى داخل الأسواق المعدة للبيع.

حظر نقل الماشية.. ادفع وعدي

بدورها، اتخذت وزارة الزراعة بحكومة الانقلاب قرارا بحظر نقل المواشي بين المحافظات، إلا أن إيهاب غطاطى، عضو مجلس نواب العسكر وعضو لجنة الزراعة والرى بالبرلمان، يرى أن “القرار جيد لكنه هو والعدم سواء“.

وتابع عضو لجنة الزراعة والرى بالبرلمان- فى تصريحات صحيفة اليوم السبتأن وزارة الزراعة ليس لديها من الآليات التى تجعلها تستطيع تنفيذ القرار فى الوقت الحالي؛ لأنها ستطلب مساعدة جهاز الشرطة فى تنفيذ القرار، وهو ما يزيد من الأعباء على وزارة الداخلية، التى لديها من الأعباء ما يكفيها، متابعا “القرار حتى فى مضمونه يفتح باب الفساد مجددا؛ لأن المواطن هيتقاله له.. ادفع وعدى“.

وأضاف “غطاطى” أن “القرار يعتبر جيدا شكلا، لكنه يصعب تنفيذه فى الوقت الحالى، ويفتح بابا خلفيا للفساد“.

ماذا عن لحوم الحيوانات المصابة؟

وتحدث الدكتور أحمد عبدالسلام الدهشان، طبيب بيطري، عن مرض الحمى القلاعية ومدى تأثيره على الحيوانات والخسائر الناجمة عنه للمربين وأصحاب المزارع، محذرا من تناول لحوم الحيوانات المصابة بالفيروس، وأنها لا تصلح للاستخدام الآدمي.

وأوضح أن مرض الحمى القلاعية مرض فيروسي شديد الانتشار، وترجع تسميته بالقلاعية نسبة إلى شدة انتشاره في كل مكان عن طريق الهواء، ويوجد منه 7 أنواع، ويُصيب الحيوانات والمواشي من أبقار وجاموس وأغنام، وهناك نوع يُصيب الخنازير ويُسبب ارتفاعا شديدا في درجة الحرارة، ثم ظهور تقرحات بالفم والقدمين بين الأظافر، وأيضا عدم القدرة على الطعام والحركة، وفقدان الوزن وإنتاج اللبن، ما يسبب خسارة فادحة للمربين، وينعكس ذلك على الاقتصاد القومي؛ لتأثيره على اللحوم والألبان.

 

*تموين الانقلاب” تتجه لرفع سعر رغيف الخبز

تتجه وزارة التموين في حكومة الانقلاب إلى زيادة سعر رغيف الخبز خلال الفترة المقبلة، بدعوى وجود ضغوط من أصحاب المخابز لتغيير تسعيرة الخبز بعد ارتفاع ارتفاع أسعار الوقود والدقيق منذ قرار تعويم الجنيه.
وقالت مصادر مطلعة بوزارة التموين في حكومة الانقلاب، في تصريحات صحفية، إنه سيتم الإعلان عن تكلفة إنتاج الخبز والطحن الجديدة الأسبوع المقبل، والتي ادعت أنها جاءت بسبب ارتفاع سعر الوقود والقمح وكافة عوامل الإنتاج خلال الفترة الأخيرة.
وأشارت المصادر إلي وجود مفاوضات تجري حاليًّا مع ممثلين عن أصحاب المخابز حول تحديد سعر جديد مناسب لاصحاب المخابز، لافتال إلي ان الوزارة ترفض مقترحات دعم المحروقات للحفاظ على سعر الرغيف المدعم عند 5 قروش.
من جانبه، قال عبدالله غراب، رئيس الشعبة العامة للمخابز بالاتحاد العام للغرف التجارية، في تصريحات صحفية، إن الشعبة أعدت تكلفة لإنتاج الخبز وتقدمت بها للوزارة، مشيرا إلي أنه جاري التفاوض مع الوزارة لإعلانها خلال أيام.
وأضاف غراب أن أسعار الخامات، في مقدمتها السولار والخميرة والدقيق، ارتفعت بعد قراري تحرير سعر الصرف ورفع الدعم عن المشتقات البترولية، مطلع نوفمبر 2016

 

*مفاجأة.. 40 ألف فدان “جولف” يستهلك الواحد منها ضعف “فدان الأرز“!

كشفت شيرين عبدالعزيز القشاش، عضو برلمان العسكر، عن وجود 40 ألف فدان جولف في مصر مملوكة لرجال الأعمال، يستهلك الفدان الواحد منها ضعف استهلاك فدان الأرز.

وقالت القشاش، في بيان لرئيس حكومة الانقلاب: إنه تم إنشاء 40 ملعب جولف فى مصر للأثرياء ورجال الأعمال، باستهلاك 600 مليون متر مكعب مياه عزبة سنويا”، فى وقت تُحرم فيه عشرات القرى بالمحافظات من مياه الشرب.

وأضافت القشاش أن استهلاك الفدان الواحد فى ملاعب الجولف من المياه ضعف استهلاك فدان الأرز، وأن مساحة أراضى ملاعب الجولف فى مصر تبلغ 40 ألف فدان، تستهلك 600 مليون متر مكعب مياه فى العام، مشيرة إلى أن تلك الكمية تكفي لسد احتياجات الشرب لنحو مليون مصري.

 

*الانقلاب يواجه فشله فى توفير الكتب بمنشور عن الكوارث!

أصدرت الإدارة المركزية للأمن التابعة لوزارة التربية والتعليم في حكومة الانقلاب، اليوم السبت، منشورا أمنيا بشأن مواجهة حالات الطوارئ والكوارث الطبيعية.

وطالبت الإدارة، في بيان لها، بالتنسيق والتعاون مع الوزارات والجهات المعنية ومؤسسات المجتمع المدني، ووضع خطة لمواجهة الأزمات، وجعل المدارس مراكز إيواء أثناء الكوارث، وذلك من خلال الإنذار المبكر.

كما تشمل الإجراءات أيضا مساعدة الطلاب والأفراد لرفع درجة استعدادهم لمواجهة الأزمة، من خلال تدريب الطلاب والأفراد على الإخلاء الوهمي، وكيفية الخروج الآمن من المدرسة.

المثير للسخرية مجيء هذا البيان في وقت تعاني فيه المدارس من أزمات طاحنة، بعيدا عن المحتوى الروتيني للبيان الأمني السابق، منها النقص الحاد في الكتب المدرسية، ونقص معلمي المواد العلمية، وشكوى المدرسين من تدني رواتبهم بشكل كبير، فضلا عن تفشي الغش وتسريب الامتحانات.

 

*روبرت فيسك: شيء مشترك بين ترامب والأسد والسيسي

هناك شيء مشترك بين دونالد ترامب وبشار الأسد والرئيس السيسي
هكذا عنون الكاتب البريطاني روبرت فيسك مقالا بصحيفة الاندبندنت البريطانية.

وإلى نص المقال
نحن المراسلين نحب الإحصائيات الخاصة بالجمهور، وكلما زادت الحشود، كلما كانت القصة الخبرية أفضل.
السياسيون يحبون الحشود أيضا، فكلما تنامت أعداد الجماهير كلما كانت مقياسا لزيادة الشعبية.
لا تسأل عن هوية القائل: ” لقد ألقيت خطابا، ونظرت حولي فوجدت ما يقرب من مليون ونصف مليون شخص“.
يا لها من ملايين.
عودة إلى عام 2011، كان الحشد في ميدان التحرير بمئات الآلاف، أو حوالي مليون شخص، بحسب ما ذهبت إليه قناة الجزيرة آنذاك.
وربما بلغت عدد الحشود 1.5 مليون  ساعدوا في الإطاحة مبارك، بمساعدة الجيش، حامي حمى الشعب بالطبع.
بيد أن الخبراء قالوا إن أقصى عدد تستطيع منطقة التحرير استيعابه 300 ألف شخص، لكن ما هذا بحق الجحيم؟ لقد كانت ثورة.
محمد مرسي فاز بأول انتخابات ديمقراطية في التاريخ المصري، لكن بعد عامين من الثورة عادت الجماهير مجددا إلى شوارع أكبر الدول العربية تعدادا سكانيا.
لقد أرادوا هذه المرة الإطاحة بمحمد مرسي بمساعدة اليد القوية للجيش، حامي الشعب.
وأحضر هؤلاء معهم  ما قيل إنه 22 مليون توقيع، وأحضروا اللواء عبد الفتاح السيسي الذي أصبح مشيرا ثم رئيسا.
وأعلن أصحاب الدعاية للسيسي إن قرارات 3 يوليو تحظى بدعم من محتجين شاركوا “في أكبر مظاهرات في تاريخ البشرية” وقدروا عدد المشاركين بنحو 33 مليون، أي أكثر من ثلث التعداد الكلي لسكان مصر
لقد كان ذلك شيئا خياليا لكنه استحوذ على الأذهان.
لا عجب أن يلتقي دونالد ترامب مع السيسي العام الماضي، ووصفه للقائد المصري بـ ” الرجل الرائع“.
ولا ننسى كذلك أن إدارة أوباما تماشت مع تلك التوقيعات غير المثبتة نهائيا على تلك الوثيقة “المشبوهة“.
وأعلنت الخارجية الأمريكية بقيادة هيلاري كلينتون آنذاك أن الولايات المتحدة لا تستطيع أن “تلغي إرادة 22 مليون شخص الذين تحدثوا وسُمعت أصواتهم“.
واستغل الجيش مقياس الـ 33 مليون لادعاء الشرعية.
وعندما أفردت هيئة الإذاعة البريطانية تقريرا عن تلك المبالغة ذات الطابع الهوليوودي، استشهد مساعدو السيسي بالتقرير كتوثيق للخيال.
الخدمة العربية لبي بي سي كان لديها بعض الشكوك.، وقالت إن “عشرات الآلاف” فقط احتشدوا للإطاحة بمرسي، لكن الضرر كان قد وقع.
قناة تلفزيونية مصرية زعمت الآتي: “قالت شبكة سي إن إن الأمريكية إن 33 مليون خرجوا في الشوارع اليوم، ووصفت بي بي سي المظاهرات بأنها الأكبر في التاريخ“.
الحقيقة أن تقرير بي بي سي للصحفي ماكس بلومينثال، أحد الكتاب الأمريكيين الذين شككوا بحدية في تلك الدعاية الصاخبة، لم يتضمن توثيقا لمثل هذه العدد.
مسؤول عسكري وحيد، لم يتم الكشف عن هويته، ربما يكون موجودا أو وهميا زعم أن 17 مليون احتجوا على حكم مرسي وطالبوا  بإجراء انتخابات جديدة.
وبالرغم من أن عدد  17 مليون أقل طموحا من 22 مليون و 33 مليون، لكنها إحصائية وهمية، وتندرج تحت بند “الحقيقة البديلة”، إذا كانت متواجدة من الأساس.
لكن بالانتقال بالزمن نحو الأمام ثمة رجل فهم أهمية الشعبية الشخصية، وبدا تواقا في أن يحظى بالإعجاب، واعتقد أيضا أن السيسي “رجل رائع، وأخبرنا أنه بالرغم من أن وجود 17 مليون شخص في الشارع ليس مثل الانتخابات لكنه تعبير مدهش عن سلطة الشعب. إنه توني بلير.
وتطفو “الحقائق البديلة” مجددا، لكن ماذا يمكنك أن تتوقع من اللورد بلير الذي أخذ يحذرنا طيلة 45 دقائق من أسلحة دمار شامل عراقية، والذي لم يعر انتباها لنحو مليون بريطاني (بحسب بي بي سي) خرجوا في مسيرة في شوارع بريطانيا احتجاجا على قرار غزو العراق.
ثم تناقصت تقديرات عدد محتجي 2013 قليلا إلى 14 مليون، لكن ذلك أيضا كان مجرد “حقيقة بديلة“.
وقال مدون مصري إنه إذا شغل كل متظاهر 0.45 مترا فإن عدد المتظاهرين المؤيدين للسيسي في المراكز الرئيسية للمدن المصرية، سيبلغ العدد الإجمالي للمحتجين 2.8 مليون.
إنه رقم ضئيل، لا يتجاوز حتى ضعفي حجم مليون ونصف المليون الذين تباهى بهم ترامب.
والآن دعونا نمكث مع مليون ترامب لوهلة.
عندما أراد المحتجون اللبنانيون الاحتجاج على إدانة قتل رفيق الحريري رئيس الوزراء الأسبق عام  2005، خرج مئات الآلاف إلى وسط بيروت وطالبوا بانسحاب الجيش السوري من وطنهم.
وأطلق المراسلون على الاحتجاجات “ثورة الأرز”، وقالت أسوشيتد برس إن عدد المتظاهرين 500 ألف لبناني، فيما ذهبت تقديرات أخرى أن العدد يتراوح بين 800000- 1.2 مليون متظاهر.
دعنا نفترض أنهم مليون، بالرغم أن حزب الله خرج بمظاهرة ربما يبلغ عددها 500 ألف أو ربما 800 ألف بعد أيام قليلة دعما لسوريا.
و أخذ الرئيس السوري ينتقد المحتجين اللبنانيين المناهضين لسوريا، بدعوى أن “ثورة الأرز” لقب من اختراع مسؤول في الخارجية الأمريكية.
ورأى الأسد أن خصومه في بيروت أقل عددا، متهما الإعلام بالتحيز لصالحهم، متحدثا بغضب عما وصفه بـ ” زوم عدسات الكاميرا” الذي يضخم من حجم المتظاهرين.
وفي مراسم تنصيب ترامب رئيسا للولايات المتحدة، وكذلك في حفل تنصيب أوباما في ولايته الأولى الذي شهد أعدادا أكبر لم يتم استخدام “زومالكاميرا.
ورغم ذلك، خرج المتحدث الرسمي الغريب لترامب ليعلن أن تنصيب الرئيس الجديد  شهد العدد الأكبر من التواجد الجماهيري.
وبغض النظر عن نتائج الانتخابات الأمريكية التي منحت سيده ترامب هذا النصر، فإن سين سبسر تفوه على غير الحقيقة ما أرد ترامب سماعه، بأن  إرادة الشعب ينبغي أن تنفذ.
الحشود تهم، فعندما نظم الجيش المصري قرارات 3 يوليو، قال توني بلير،  صديق السيسي،  إنه فعل ذلك بناء على “إرادة الشعب“.
ربما تحل إحصائيات الحشود محل استطلاعات الرأي العام، التي ظلت لفترة طويلة تحل محل الانتخابات في التخيل الشعبي.
المليون السحري، أو المليون ونصف المليون، ربما هو الاستحواذ الجديد الذي يهمين على الرؤساء الأمريكيين مثلما يهيمن على الرؤساء العرب لسنوات.

About Admin

Comments are closed.