الخميس , 22 يونيو 2017
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » الأخبار المحلية » مصر مقبلة على كارثة مالية خلال أيام في سكة الندامة.. السبت 11 مارس.. روسيا تصفع السيسي لا عودة للرحلات قريبًا
مصر مقبلة على كارثة مالية خلال أيام في سكة الندامة.. السبت 11 مارس.. روسيا تصفع السيسي لا عودة للرحلات قريبًا

مصر مقبلة على كارثة مالية خلال أيام في سكة الندامة.. السبت 11 مارس.. روسيا تصفع السيسي لا عودة للرحلات قريبًا

مصر مقبلة على كارثة مالية خلال أيام في سكة الندامة

مصر مقبلة على كارثة مالية خلال أيام في سكة الندامة

مصر مقبلة على كارثة مالية خلال أيام في سكة الندامة.. السبت 11 مارس.. روسيا تصفع السيسي لا عودة للرحلات قريبًا

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*مرصد حرية” يندد بمقتل طلاب مختفين قسرياً

أصدر موقع “مرصد طلاب حرية” بيانا أدان فيه ما قامت به مليشيات العسكر من اغتيال ثلاثة من الطلاب خلال اسبوعين
وأوضح البيان أن مليشيات العسكر اغتالت كلا من الطالب حسن جمال الطالب بكلية الشريعه والقانون بالفرقه الرابعه والطالب عبد الله هلال المتولي الطالب بالفرقه الثانيه بكلية الهندسه بجامعة الازهر والطالب رجب علي الطالب بكلية الهندسة بجامعة الاسكندريه كما قامة قوات الامن بتصفية احمد محفوظ خريج كلية العلوم جامعة الازهر و الطالب عبد الله هلال المتولي الطالب بكلية الهندسه بجامعة الازهر بالفرقه الثانيه والمختفي قسرياً منذ خمسة أشهر.
واستنكر البيان ما أعلنته سلطات الانقلاب يوم الثلاثاء 7 مارس 2017 قتل الطالب “حسن محمد جلال” المقيد بالفرقة الثانية بكلية الشريعة والقانون جامعة الأزهر وزعمها الكاذب بأن الطالب تم قتله في تبادل اطلاق النار وهو ما يتعارض مع حقيقة أن الطالب معتقل بالفعل لدى قوات الأمن منذ 4 ديسمبر 2016 وظل قيد الاخفاء القسري قرابة المائة يوم.
وأدان الموقع ما اكده شهود بتواجد جثمانين الطالبين “رجب علي ابراهيم” طالب بجامعة الاسكندريه بكلية الهندسه من مركز ابو حمص والمختفي قسريا منذ السادس والعشرين من ديسمبر الماضي والطالب “أحمد محفوظ” خريج كلية العلوم بجامعة الأزهر، أحد أبناء منيا القمح بمحافظة الشرقية،بمشرحة زينهم و بهما أثار طلقات نارية ونقلت إلى المشرحة يوم 16 فبراير الماضي.
وأشار بيان الموقع إلى أن ما حدث هو انتهاك صارخ من قبل مليشيات العسكر لنص المادة 1/6 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، والتي تنص على ” الحق في الحياة حق ملازم لكل إنسان. وعلى القانون أن يحمى هذا الحق. ولا يجوز حرمان أحد من حياته تعسفا

وبالمخالفة لنص المادة الثالثة “لكل فرد حق في الحياة والحرية وفى الأمان على شخصه”، من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان التي تُقر حق جميع المواطنين بجميع أعمارهم وفئاتهم في الآمان على شخصه وحريته، ونصت المادة رقم (59) من الدستور على الأتي “الحياة الآمنة حق لكل إنسان وتلتزم الدولة بتوفير الأمن والطمأنينة لمواطنيها ولكل مقيم على أراضيها
وأكد المرصد أن تلك الجرائم التي تقوم بها السلطات الانقلابية في مصر والممثلة في جرائم القبض التعسفي والإخفاء القسري والقتل خارج نطاق القانون هي جرائم ضد الإنسانية ولا تسقط بالتقادم
كما ناشد الموقع كافة المنظمات الحقوقيه مطالبة السطات الانقلابية بوقف تلك الجرائم وفتح تحقيق فوري بها.

 

*منظمة حقوقية تدين مداهمة منازل أهالى الدلنجات واعتقال طالب

أدانت منظمة نجدة لحقوق الانسان قيام داخلية الانقلاب بالحيرة بمداهمة منازل أهالى مدينة الدلنجات واعتقال “محمد عبد الحميد الفخرانى، الطالب بالصف الثاني الثانوي، والذي يبلغ من العمر 17 سنه من منزله .
وأكد أهالى الطالب المعتقل أن داخلية الانقلاب اقتادته إلى مركز شرطه الدلنجات وحررت محضرًا ملفقًا له ولفقت له العديد من التهم الملفقة كما طالب ذوي الطالب المعتقل داخلية الانقلاب بالإفراج الفوري عن نجلهم ووقف الانتهاكات التى يتعرض لها لاعترافه بتهم ملفقة.
وطالبت منظمة نجدة لحقوق الإنسان داخلية الانقلاب التوقف عن كافة الإنتهاكات بحق المواطنين ومنها القبض التعسفي علي المواطن وإطلاق سراحه. كما تحملها المسؤولية كاملة عن المساس بسلامة جسده وعن حياته .

 

*أمن الانقلاب بالغربية يواصل الإخفاء القسري بحق د. رميح لليوم السابع على التوالي

تواصل قوات أمن الانقلاب بالغربية الإخفاء القسري للطبيب يوسف رميح لليوم السابع على التوالي.
وألقت داخلية الانقلاب القبض على الدكتور يوسف صابر يوسف محمد رميح، مساء الأحد الماضي 5 مارس، من أمام مستشفي أم المصريين بالجيزة بعد إنتهاء عمله بالمستشفى.
ويعرف عن رميح دثامة خلقة ولين جانبه وحب زملاؤه له كما قال بعضهم.
وحملت أسرته مسؤلية سلامته لوزير داخلية الانقلاب ومدير أمن الغربية والأمن الوطني بالمحافظة.
وناشدت الاسرة كافة منظمات حقوق الانسان للتدخل والافصاح عن مكان احتجازة وعرضه علي النيابة خوفا من تعرضه للتعذيب.

 

*الإخفاء القسري لـ 10 مواطنين بالغربية

تواصل قوات الأمن بمحافظة الغربية الإخفاء القسري بحق 10 من أهالي مدينة بسيون بعد القبض التعسفي عليهم من فترات زمنية مختلفة وتم اقتيادهم إلى جهة غير معلومة حتى الآن

وهم:
محمد صلاح شوشه “مختفي منذ 2 سبتمبر
ربيع سالم “مختفي منذ 14فبراير
محمد محمد محمد كوشير”مختفي منذ 14 فبراير
محمد السيد عجوره “مختفي منذ17 فبراير
شريف محمود العراقي “مختفي منذ 17 فبراير
هادي حسين السماوي “مختفي منذ 18 فبراير
يوسف الدقاق “مختفي منذ 19فبراير
محمد عيد حسين “مختفي منذ 20فبراير
سمير احمد مراد “مختفي منذ 22 فبراير
سعيد خطاب “مختفي منذ 5 مارس
وتناشد الاسر كافة منظمات حقوق الانسان للدخل والضغط للافصاح عن مكان احتجاز زويهم  وخوفا من تلفيق قضيا لهم والاعتراف بها تحت التعذيب

 

*إخفاء قسري لطبيب بمستشفى “أم المصريين” لليوم السادس

تواصل قوات أمن الانقلاب إخفاء الدكتور يوسف صابر يوسف محمد رميح، طبيب بمستشفى أم المصريين بالجيزة، لليوم السادس على التوالي، بعد اختطافه من أمام مقر عمله بالمستشفى، يوم 5 مارس الجاري.

وحمَّلت أسرته داخلية الانقلاب المسئولية عن سلامته وحياته، مطالبين بسرعة عرضه على النيابة وإخلاء سبيله، مشيرين إلى تقدمهم بالعديد من البلاغات للجهات المعنية دون تحرك حتى الآن.

يأتي هذا في إطار سياسة الإجرام والبلطجة التي تمارسها داخلية الانقلاب، منذ 3 يوليو 2013 وحتى الآن، حيث يتم إخفاء معارضي الانقلاب بعد اعتقالهم لمدد تصل إلى عدة شهور، ثم تقوم بتصفية بعضهم باتهامات ملفقة.

 

*تأجيل هزلية مقتل نائب عام الانقلاب

أجلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، اليوم السبت، جلسات القضية الهزلية المعروفة إعلاميا بـ”مقتل هشام بركات”، نائب عام الانقلاب السابق، والتى تضم 67 من مناهضى الانقلاب، إلى جلسة 14 مارس الجاري، للاطلاع على الملف الكامل للتقرير الطبي بحالة بركات.
وكلفت المحكمة، في جلستها اليوم، النيابة العامة باستدعاء 11 طبيبا اشتركوا في إعداد التقرير استجابة لطلبات الدفاع، والتصريح باستخراج الشهادات الرسمية.

كانت نيابة الانقلاب قد لفقت لـ67 من مناهضى الانقلاب من عدة محافظات، تهمة مقتل النائب العام، حيث تعرضوا للاعتقال التعسفى والاختفاء القسرى لمدد متفاوتة، تعرضوا خلالها لعمليات تعذيب ممنهج، وفقا لأقوالهم أمام المحكمة، وما وثقته العديد من المنظمات الحقوقية.

 

*مقتل شاب سيناوي إثر سقوط قذيفة مدفعية للجيش برفح

وفي صباح اليوم السبت الشاب “محمد إبراهيم المنيعي” 19 عامًا إثر إصابته جراء سقوط قذيفة مدفعية بحي الأحراش بمدينة رفح مساء أمس الجمعة.
والشاب محمد إبرهيم المنيعي من منطقة الماسورة برفح .. ترك رفح بسبب الأحداث الحالية وذهب ليسكن بمدينة العريش باحثا عن الأمان .. ولكنه بعد فترة رجع رفح مع أهله لعدم استطاعته المعيشة في العريش (مثل القليل من المهجرين اللي عادوا وفضلوا الموت في قراهم).
ولقى المنيعي مصرعه بعد إصابته عصر أمس الجمعة، حيث كان ذاهبا لزيارة إحدى قريباته فـي منطقة الأحراش عندما سقطت قذيفة بجوار بيتها فقضت على حياته.
وبالبرغم من الثكنات العسكرية التي يزرعها نظام الانقلاب في سيناء لمحاربة الإرهاب الذي استفزه بحملة الإبادة التي يشنها على سيناء، تشهد المحافظة حالة من الفوضى، وخاصة في العريش.
ووصلت الفوضى أمس الجمعة مساءا، لحد أن مسلحين نصبوا كمينا بميدان الفالح في مدينة العريش لمدة 30 دقيقة، بميدان الفالح، وسط غياب أمني وعسكري تام ويقومون بتوقيف المارة و سؤالهم عن أسمائهم وتحقيق شخصياتهم، في الوقت الذي ذهب السيسي لالتقاط الصور كعادته في جبل الحلال بسيناء، لتصدير صورة سيطرته على المحافظة.

 

*أسرة المعتقل “أنس مصطفي” تستغيث بعد تدهور حالته الصحية لإضرابه لليوم الـ 16

 استغاثت اسرة المعتقل “أنس مصطفي” ابن مدينة أبو المطامير بمحافظة البحيرة من تدهور حالته الصحية نتيجة اضرابه عن الطعام لليوم الـ 16 بسبب تعرضه ومعتقلي قضية النائب العام المساعد لإنتهاكات داخل محبسهم ومنع الزيارة عنهم .
وأوضحت أسرته أن الطالب “أنس” سقط مغشيا عليه بمحبسه واصبح جسده هزيلا وحياته تتعرض للخطر وسط الانتهاكات التي يتعرض لها وباقي المعتقلين .
وطالبت اسرته بسرعة تصعيد حالة انس ورفاقه حقوقيا واعلاميا لإجبار داخلية الانقلاب على وقف سلخانة التعذيب والانتهاكات بحقهم .

يذكر ان أنس من أهالى قرية اللحوم مركز أبوالمطامير بمحافظة البحيرة و الطالب بالفرقة الثانية بكلية الهندسة، ومعتقل على خلفية اتهامه في القضية (724)، المعروفة إعلاميًا بقضية (النائب العام المساعد) بعد إخفاء قسري 28 يوم وسط تعذيب وتنكل طوال فترة الإختطاف .

 

*خراب الانقلاب”.. 333 مليار جنيه عجزًا بالهيئات الاقتصادية خلال عام

كشفت لجنة الخطة والموازنة بمجلس نواب الانقلاب، عن أن عجز الهيئات الاقتصادية للسنة المالية (2014/2015) بلغ 333,5 مليار جنيه، بما يعادل 19 مليار دولار؛ نتيجة عدم تمكنها من الوفاء بالتزاماتها واضطرارها للسحب على المكشوف.

جاء ذلك في تقرير الحساب الختامي لموازنة هذه الهيئات عن عام 2014/2015، الذي قدمته اللجنة إلى الأمانة العامة للبرلمان؛ تمهيدا لمناقشته في جلسة الإثنين المقبل.

وأوضحت اللجنة أن هذه الهيئات لم تدر أية عوائد، أو أنها تدر عائدا منخفضا لا يتناسب مع المبالغ المستثمرة، أو يقل عن سعر الفائدة التي تتحملها هذه الهيئات عن القروض التي حصلت عليها لتمويل استثماراتها، التي أصبحت تُمثل عبئا عليها؛ نظرا لخسائرها المتتالية، وتعرّض أسهمها المتداولة في البورصة لانخفاض مستمر.

والهيئات الاقتصادية التي حققت هذه الخسائر هي “الهيئة العامة للبترول، والقومية للبريد، والعامة لميناء بورسعيد، والقومية لاتحاد الإذاعة والتلفزيون”. هذا وقد أوصت اللجنة، في تقريرها، بضرورة إجراء دراسات جادة وموضوعية لكل هيئة على حدة، للوصول إلى أسباب ارتفاع العجز، واتخاذ التدابير اللازمة لخفض نسبته بشكل سنوي، في ظل عدم جدوى للاستثمارات المالية لعدد منها.

ونوّه تقرير اللجنة إلى أن تكرار إدراج الجهاز المركزي للمحاسبات ملاحظاته السلبية على أداء بعض الهيئات، في تقريره السنوي، “يستلزم وضع مقترحات بديلة لتفادي الوقوع في ذات المشكلات، وسرعة تنفيذ المشروعات في حدود المواعيد المقررة لها؛ بهدف الحصول على العائد المرجو منها، وعدم الترخيص بأية اعتمادات لمشروعات لا تصاحبها دراسات جدوى متكاملة“.

وبلغ جملة الإنفاق الجاري والرأسمالي للهيئات الاقتصادية 994.6 مليار جنيه، بينما بلغت الحصيلة الفعلية لإيرادات الهيئات الاقتصادية في السنة المالية المحددة نحو 661.1 مليار جنيه، ما أدى إلى ارتفاع العجز الكلي الفعلي لختام الهيئات الاقتصادية إلى نحو 333.5 مليار جنيه.

 

*روسيا تصفع السيسي: لا عودة للرحلات قريبًا

أعلنت الوكالة الاتحادية الروسية للنقل الجوى، اليوم السبت، عن عدم استئناف الرحلات الجوية إلى مصر، خلال الفترة المقبلة، مؤكدة أنه لا توجد معلومات دقيقة عن توقيت استئنافها.
وقال رئيس وكالة الاتحاد الروسية للنقل الجوى “إلكسندر نيرادكو”، في تصريحات صحفية: “لا نعرف حتى الآن متى ستُستأنف الرحلات الجوية إلى مصر، مشيرا إلى أنه يجب أولا معرفة استعداد الجهات القانونية للعمل فى مجال أمن الطيران وتنفيذ تدابير أمنية إضافية.

وكانت روسيا قد اتخذت قرارا بوقف رحلاتها الجوية إلى مصر عقب سقوط الطائرة الروسية في سيناء، نهاية أكتوبر 2015، وعلى الرغم من تنفيذ سلطات الانقلاب في مصر كافة الشروط الروسية، إلا أن الجانب الروسي يصر على استمرار حظر رحلاته الجوية إلى مصر.

 

*تنحي قاضي هزلية مذبحة سموحة

تنحى قاضي العسكر “السيد عبد اللطيف”  عن مواصلة نظر القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بأحداث مذبحة سموحة بعدما تقدمت هيئة الدفاع بالعديد من البلاغات والشكاوى في حقه.
وذكرت مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان عبر صفحتها على فيس بوك اليوم أنه تم إحالة القضية المعروفة إعلاميًا “بأحداث مذبحة سموحة ومسجد علي بن أبي طالب” إلى رئيس محكمة استئناف الإسكندرية لتحديد دائرة أخرى لنظرها.
وكانت هيئة الدفاع قد طعنت بعدم دستورية نصوص مواد 86 وما بعدها من قانون العقوبات، وقد وافقت المحكمة على الطعن وتم بالفعل الطعن مما يتوجب على المحكمة إخلاء سبيل المعتقلين وهذا ما لم يقم به هذا القاضي.
يذكر أن قاضى العسكر “السيد عبد اللطيف” هو من حكم بالإعدام بحق المواطن محمود رمضان” الذي تم تنفيذ عقوبة الإعدام بحقه العام الماضي.

 

*مصر تقترب من لقب “صاحبة أكبر عجز موازنة في العالم

قال الخبير الاقتصادي هاني توفيق، أن ارتفاع سعر الدولار سيجعل مصر صاحبة أكبر عجز موازنة في العالم.
وأضاف في تدوينة عبر حسابه على”فيس بوك”: “ارتفاع سعر الدولار سيؤدي إلى زيادة حجم الدعم في الموازنة، وارتفاع سعر الفائدة سيؤدي هو الآخر إلى زيادة مصروفات خدمة القروض الحكومية، والإثنان معاً سيؤديان إلى زيادة عجز الموازنة الذي لن يقل في رأيى بأى حال عن ٥٠٠ مليار جنيه هذا العام لتصبح مصر صاحبة أكبر عجز موازنة في العالم على الإطلاق بالنسبة للناتج المحلي“.
وتابع: “زيادة عجز الموازنة معناه ببساطة اقتراض أكثر لتمويل هذا العجز، وهذا معناه ديون أكثر، ومن ثم فوائد وعجز أكبر السنوات التالية، أي حلقة مفرغة لا نهاية لها مادمنا نمول عجزنا بالاقتراض الداخلي والخارجي“.
وأضاف: “المشروعات القومية والإنفاق العام خاربين موازنة الدولة، والحل الوحيد هو تطوير وتشغيل المصانع المتوقفة، وحل مشاكل الآلاف من الشركات المعطلة نتيجة التعويم لزيادة مديونياتهم للبنوك بدرجة مخيفة، وجذب الاستثمارات العربية والأجنبية وتحجيم الاستثمار العقاري وإهدار مواردنا المحدودة في مشروعات طويلة الأجل، هل مازال هناك أحد يستمع لصوت العقل وإعادة ترتيب أولوياتنا؟“.
وكان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء قد كشف في تقريره السنوي، عن تدهور كبير في كافة مجالات الإنتاج والخدمات في مصر، ويأتي هذا التدهور بعد نحو أربع سنوات من الانقلاب العسكري على أول رئيس مدني منتخب، وبما يتعارض مع وعود قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، ويفضح حقيقة ما سماه بالمشروعات القومية مثل قناة السويس ومشروع المليون ونصف مليون فدان، ولندع الأرقام تتحدث بلغتها.

 

* تكرار ظهور علاء وجمال مبارك..تطبيع مع الشعب أم تسويق للرئاسة؟!

14  مرة هي عدد ظهور علاء وجمال مبارك، نجلي المخلوع حسني مبارك، في مناسبات مختلفة منذ الإفراج عنهما، في 2015، ما دفع محللين للبحث عن تفسير لهذا الظهور المتكرر.

أُمِر القاضي بقبول طعنهما، وهكذا تم إخلاء سبيل نجلي المخلوع مبارك من قسم شرطة مصر الجديدة، في حراسة تعود بالأذهان إلى ما قبل ثورة يناير، ففي أربع سنوات تبدلت الأدوار.

آخر ظهور بالنسبة لعلاء الذي كان يمثل جناح أبيه الاقتصادي قبل الثورة، هو ظهوره في عزاء والد اللاعب محمد أبوتريكة، أما رجل سياسات الحزب الوطني المنحل “جمال”، فقد كان ظهوره الأخير في حفل زفاف المشرف على صفحة “آسف يا ريس”، كريم حسين، أقوى الصفحات الداعمة للمخلوع على مواقع التواصل الاجتماعي، كما اعتاد الابن الأصغر على التنزه بكل أريحية عقب الإفراج عنه.

تحليلات عدة تبعت تكرار ظهور أبناء المخلوع في الشارع، حيث اعتبر أستاذ علم الاجتماع السياسي بجامعة عين شمس، إبراهيم البيومي، الظهور المتكرر لهما بأنه محاولات للتطبيع مع الشعب، وسعيا وراء إزالة الحواجز النفسية التي تكونت لدى قطاع عريض من المصريين بعد أن أسقطوا حكم والدهما، لا سيما بعد الأنباء التي تواترت عن احتمالية ترشح علاء لرئاسة نادي الإسماعيلي.

من جانبه، رأى أستاذ العلوم السياسية بجامعة بني سويف، أحمد دراج، أن نجلى مبارك يحاولان تقديم رسالة سياسية، بأنها يصلحان كبديل للنظام السياسي المأزوم، متسائلا: هل يتم ذلك بعلم السلطات أم أنه اجتهاد شخصي؟“.

 

* مصر مقبلة على كارثة مالية خلال أيام

انتهت وزارة المالية من إعداد الموازنة العامة للدولة للعام المالى المقبل 2018/2017، وسط حالة من السرية الشديدة حول ملامحها وبنودها الرئيسية، لحين إعلانها من جانب المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، وعمرو الجارحى، وزير المالية، خلال أيام.

كشفت مصادر حكومية عن صدور «تعليمات عليا» للمشاركين فى إعداد الموازنة بعدم الكشف عن تفاصيلها أو ملامحها، وقالت إنه من الطبيعى أن تتجاوز الموازنة تريليون جنيه بمراحل، مقارنة بنحو 975 مليار جنيه، خاصة مع ارتفاع سعر صرف الدولار نتيجة تغير سعر الصرف بعد تعويم الجنيه، وارتفاع أسعار النفط مقارنة بالعام الماضى، وزيادة تكلفة القروض والفائدة، ما يرفع من أعباء خدمة الدَّيْن. وقالت المصادر إن رئيس الوزراء ووزير المالية سيعلنان مشروع الموازنة العامة، الأسبوع المقبل على أقصى تقدير، خلال مؤتمر صحفى، عقب عرضه على المجموعة الوزارية الاقتصادية.

 وفى هذا الشأن،  أكد الدكتور شريف الدمرداش، الخبير الاقتصادى، أن المصروفات فى الموازنة العامة بلغت 600 مليار جنيه، وتقترب الإيرادات من 900مليار جنيه، لافتا إلى أن العبرة فى عجز الموازنة يتوقف على حجم الفجوة بين ميزان الايرادات والمصورفات والذى يقدر بنحو 300 مليار جنيه.

وتوقع “الدرمرداش”، فى تصريحات خاصة، زيادة الفجوة بين الإيرادات والمصروفات، وذلك استنادا على المؤشرات الأولية التى ظهرت في الربع الأول من السنة الحالية والتى قد تصل لـ 400 مليار جنيه، معتبرا أن هذه الفجوة ستكون بمثابة السير فى “سكة الندامة”.

وأوضح أنه فى حال القدرة على تقليل الفجوة بين الإيرادات والمصروفات هذا يعني أننا نسير على الطريق السليم ، مؤكدا ان المقياس فى تقدير عجز الموازنة العامة هى تلك الفجوة التى تكون بين المصروفات والإيرادات وان مشروع الموازنة هو التوقعات التى تضعها الدولة ، أما الميزانية فهى التقديرات الواقعية لما يتم بالفعل على أرض الواقع.

ومن جانبه، علق هاني توفيق الخبير الاقتصادي، ورئيس الجمعية المصرية للاستثمار المباشر، أن زيادة عجز الموازنة معناه ببساطة اقتراض أكثر لتمويل هذا العجز، وهذا معناه ديون أكثر، ومن ثم فوائد وعجز أكبر السنوات التالية، أي حلقة مفرغة لا نهاية لها مادمنا نمول عجزنا بالاقتراض الداخلي والخارجي.

وقال في تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “ارتفاع سعر الدولار سيجعل مصر صاحبة أكبر عجز موازنة في العالم ارتفاع سعر الدولار سيؤدي إلى زيادة حجم الدعم في الموازنة، وارتفاع سعر الفائدة سيؤدي هو الآخر إلى زيادة مصروفات خدمة القروض الحكومية، والاثنان معاً سيؤديان إلى زيادة عجز الموازنة الذي لن يقل في رأيى بأى حال عن 500 مليار جنيه هذا العام لتصبح مصر صاحبة أكبر عجز موازنة في العالم على الإطلاق بالنسبة للناتج المحلي”.

وأضاف: “ياريس.. المشروعات القومية والإنفاق العام خاربين موازنة الدولة، والحل الوحيد هو تطوير وتشغيل المصانع المتوقفة، وحل مشاكل الآلاف من الشركات المعطلة نتيجة التعويم لزيادة مديونياتهم للبنوك بدرجة مخيفة، وجذب الاستثمارات العربية والأجنبية وتحجيم الاستثمار العقاري وإهدار مواردنا المحدودة في مشروعات طويلة الأجل، هل مازال هناك أحد يستمع لصوت العقل وإعادة ترتيب أولوياتنا؟”.

 

 * ابن “الفنية العسكرية”.. حرامي أموال الغلابة ووزير “شهداء الخبز

شهدت مصر الأسبوع الماضي مظاهرات كبيرة بسبب ازمة رغيف العيش، التي يسعى من خلاله الغلابة للحفاظ على ما تبقى من حياتهم التي سلبها عبد الفتاح السيسي، وذلك بعد قرار وزير تموين نظام المخلوع مبارك، علي مصيلحي، بعد أن أعادت سلطات الانقلاب استنساخه مرة أخرى، ليقوم بتدمير ما تبقى للشعب المصري من أمل في الحياة بتخفيض حصة بعض المخابز من الخبز

ويرى المصيلحي، الذي يعرف بأنه ابن مبارك البار، خلال حواره لشبكة “سي إن إن” أن المظاهرات التي خرجت في بعض المدن المصرية مفتعلة ومدبرة من قبل بعض المستفيدين من أصحاب المخابز، وأخرجت الناس للشوارع للتظاهر، وهي رؤية أبناء مبارك خلال تاريخهم، حيث لا ينظرون للجائعين الذي يخرجون ليطالبوا بالعيش، إلا أنهم مجموعة من الخونة والمأجورين، وهو ما حدث في ثورة 25 يناير، ليعيد نظام مبارك إنتاج نفسه من جديد، من خلال زرعهم مرة أخرى في نظام الانقلاب

ولعل مظاهرات الجائعين التي خرجت في عدد من المحافظات، ذكرت بانتفاضة الخبز التي حدثت في عهد الرئيس الراحل السادات، أثارت غضب الشعب المصري بالتزامن مع تعيين ابن مبارك البار علي المصيلحي، الذي ينسب إلى جنرالات العسكر، وذلك كونه خريج الكلية الفنية العسكرية، الذي فوجئ بكونه وزيرا للتموين وليس الاستثمار كما قيل له في حكومة الانقلاب.

فساد المصيلحي

عُرف عن علي المصيلحي فساده خلال تعيينه وزيرا في حكومة مبارك، فضلا عن عمله في إدارة الهيئة القومية للبريد المصري، وأطلق عليه  ابن مبارك البار، وعرف بأنه صاحب سبوبة تطوير البريد ونهبه للملايين وقتها، فضلا عن اشتراكه في سرقة اموال المعاشات ايام مبارك.

بزغ على المصيلحي بين رجالات الحزب الوطني بعد تعيينه عام 2002 رئيسًا لمجلس إدارة الهيئة القومية للبريد المصري حتى ديسمبر 2005، وقد أبدى ولاءً لفساد دولة الرئيس الأسبق وبخاصة رجل الأعمال أحمد عز، وعقب ذلك عُين وزيرًا للتضامن الاجتماعي.

أهدر مصيلحي 5 ملايين جنيه بالهيئة القومية للبريد، تم صرفها على تدريب طلاب شعبة البريد بكلية التجارة وإدارة الأعمال، دون تعيينهم، مقابل تعيين حملة الدبلومات والمعاهد الفنية وحملة المؤهلات غير المتخصصة فى المحاسبة البريدية عن طريق الوساطة 2005/2010.

استحوذ مصيلحي على الحوافز المخصصة لبقالين التموين والتى تقدر بجنيه شهرياً عن كل بطاقة تموين، فى ظل وجود أكثر من 11 مليون بطاقة تموينية، مما يعنى الاستيلاء على 11 مليون جنيه شهريًا.

في تصريح صحفي، قال المصيلحي، وزير التموين بحكومة الانقلاب، إنه طلب وزارة الاستثمار عندما عرض عليه الانضمام للتشكيل الوزاري الجديد، لكنه أوضح أن إحساسه الداخلى أنه سيتم إسناد وزارة التموين له بنسبة 99%، وبالفعل هذا مع حدث اليوم.

وعاد المصيلحي ليتولى حقيبة وزارة التموين والتجارة الداخلية، بعد 6 سنوات من تركه لمنصب وزير التضامن في عام 2011 الماضي، ليتخلى عن منصبه في مجلس النواب كرئيس للجنة الاقتصادية.

وفي عهد “المصيلحي” الأول، كانت وزارة التضامن الاجتماعي تضم قطاع التموين والرقابة والتوزيع والتأمينات الاجتماعية  ولجنة المساعدات وجهاز تنمية التجارة الداخلية، إلا أنه تم فصلها  لوزارتين بعد ثورة الخامس والعشرين من يناير، الأولى باسم “وزارة التموين والتجارة الخارجية”، وتضم  قطاع التموين والرقابة ولجنة المساعدات وجهاز تنمية التجارة الداخلية. أما الوزارة الثانية، فهي “التضامن الاجتماعي”، وتتولاها د.غادة والي.

من هو على المصيلحي؟

تخرج المصيلحي من الكلية الفنية العسكرية عام 1971، وتخصص في مجال الهندسة الإلكترونية، وفي عام 1977 حصل على الماجستير من جامعة Paris VI، وفي عام 1980 حصل على الدكتوراة في استخدام الحاسبات في تصميم  الدوائر المصغرة  من “Ecole Poly Technique” – باريس.

وعُيّن المصيلحي في عام 2002 رئيسًا لمجلس إدارة الهيئة القومية للبريد المصري حتى ديسمبر 2005، بعدها اختير وزيرا للتضامن الاجتماعي، وكان عضوا بالحزب الوطني الذي تم  حله في أعقاب ثورة 25 يناير.

وعقب توليه الوزارة، أعطي “المصيلحيأولوية لإنجاز الخطة القومية لتطوير شبكات الأمان وترشيد الدعم وخطة تطوير بنك ناصر الاجتماعي لزيادة الفعالية في تحقيق التنمية الاجتماعية.

واستمر مصيلحي في منصبه عقب تنحي مبارك، لكن ذلك لم يدم طويلا، حيث غادر منصبه مع إقالة حكومة أحمد شفيق.

شهداء الخبز

ولكن هناك العديد من الاخفاقات التي حدثت في عهد المصيلحي، وعلى رأسها “شهداء الخبز في مصر”،  حيث شهد عهده أكبر وأشد أزمات الخبز، سقط خلالها العشرات ما بين قتيل وجريح، أطلقت عليهم وسائل الإعلام “شهداء الخبز”، في مشاجرات بين المواطنين الذين نال منهم الإعياء مبلغه من طول وقوفهم في الطوابير التي كان يصل طولها أحيانا إلى عشرات الأمتار.

ووصلت حدة الأزمة في عهد المصيلحي لدرجة دفعت الرئيس المخلوع، محمد حسني مبارك، إلى مخاطبة جهاز الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة،‏ ووزارة الداخلية،‏ في مارس 2008 للتدخل في مجال إنتاج الخبز لسد حاجات المواطنين.‏

أزمة الأنابيب

لم تكن أزمة الخبز هي الوحيدة في عهد المصيلحي، لكن لحق بها أزمة أنابيب البوتاجاز ليصل سعرها في عام 2010  لما يتراوح بين 30 إلى 50 جنيهًا  مقارنة بـ 3 جنيهات سعرها الرسمي، ما أدى إلى اشتعال غضب الأهالي وقيامهم بالاستيلاء على سيارات نقل الأنابيب .

تهريب الدقيق

إخفاقات المصيلحي في الوزارة جعلته يقوم بإعطاء المحافظين الحق في تحديد حصص الدقيق  للأصحاب المخابز، ما جعلهم يقومون ببيع الدقيق في السوق السوداء  وتحقيق مكاسب طائلة.

وتعليقا على عودة مصيلحي لوزارة التموين، رأى الدكتور نادر نور الدين مستشار وزير التموين الأسبق، في ذلك “إفلاسا صريحا لحكومة الانقلاب، إذ أن  هناك العديد من الاخفاقات مرت بها وزارة التموين في عهد مصيلحي الأول، مشيرا إلى أن الوزارة ستعود إلى خطة خفض الدعم، لأن”الوزير ده غاوى رفع أسعار“.

وأضاف أن الوزير تقع على عاتقه العديد من المشكلات والمطالب، أولها أزمة الأرز  واستمرار أزمة السكر، مشيرا إلى أن الفترة الحالية تشهد نقصا حاد في كافة السلع التموينية

وأشار إلى أن أزمة تنقية البطاقات تقع على عاتقه، خاصة أن المرحلة الثانية بدأت  منذ 15 يوميا، متسائلا: “كيف يمكن للوزير تحديد الجهات المستحقة للدعم من عدمه؟“.

 

* أسعار السلع تواصل الارتفاع ومواطنون: أين وعود السيسي؟!

واصلت أسعار الدواجن واللحوم والخضراوات والفاكهة، اليوم السبت، ارتفاعها داخل الأسواق المصرية، الأمر الذي أصاب المواطنين بحالة من الغضب الشديد؛ مطالبين بوضع حد لغلاء الأسعار بصورة فاحشة ترهق كاهل الأسر المصرية، وتصيبهم بحالة من الإحباط واليأس من إصلاح الأوضاع المتردية، بينما استنكر بعضهم عدم وفاء عبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب، بوعودة المتكررة بخفض الأسعار.

وكشفت مصادر بسوق “سليمان جوهر” في منطقة الدقي، عن أن أسعار الخضراوات والفاكهة، شهدت ارتفاعات جنونية، كما شهدت أسعار الدواجن ارتفاعات كذلك، بينما تباينت أسعار اللحوم والأسماك.

وتراوح سعر كيلو الطماطم من 5 إلى 8 جنيهات، بينما تراوح سعر كيلو البطاطس من 6 إلى 8 جنيهات بدلا من 3 و4 جنيهات، ووصل سعر كيلو البسلة الخضراء 12 جنيها، بينما وصل كيلو الفلفل الألوان 17 جنيها، وتراوح كيلو البصل بين 6 إلى 8 جنيهات، وسجل الخيار 7 جنيهات.

يقول أحد أصحاب المحال بمنطقة الدقى، إن أسعار الدواجن ارتفعت مرة أخرى للأسبوع الثانى على التوالى، حيث وصل كيلو الدواجن البيضاء إلى31 جنيها بدلا من 29 جنيها، بينما وصل كيلو الدواجن البلدى إلى 39 جنيها بدلا من 36 جنيها، الأسبوع الماضى، ووصل كيلو البانيه إلى 70 جنيها بدلا من 65 جنيها، وتراوح كيلو “الأوراك” من 30 إلى 32 جنيها.

ويفسر صاحب المحل ارتفاع الأسعار مرة أخرى بعودة الدولار للزيادة أخيرا، الأمر الذى جعل المواطنين يفقدون الثقة فى وعود الحكومة بانخفاض الأسعار، مطالبا بمراقبة ومحاسبة أصحاب المزارع المتحكمين فى الأسعار، لأنه كلما ارتفعت الأسعار تقل عملية البيع والشراء فى محال التجزئة.

وأوضح أحد العاملين فى محال بيع الدواجن بمنطقة الدقى، أن المواطنين قللوا من مشترياتهم بدرجة كبيرة، مطالبا بالتدخل لضبط الأسعار، ومساعدة المواطنين على مواجهة هذه الارتفاعات، وضبط عملية البيع والشراء.

وفى شبرا، تفاوتت أسعار الدواجن، حيث تراوح سعر كيلو الدواجن البلدى ما بين 37 إلى 39 جنيها، وتراوح سعر كيلو الدواجن البيضاء ما بين 30 إلى 33 جنيها، وهو ما برره أصحاب المحال بسبب ارتفاع أسعار الأعلاف مرة أخرى.

غضب شعبي

تستنكر “ه. م”، موظفة، ما وصفتها بالوعود الوهمية للمسئولين، في إشارة إلى وعود قائد الانقلاب التي تبخرت على كل الأصعدة، وقالت في أسى، إن ربات البيوت الآن يلجأن لسياسية التقشف فى عميلة الشراء، وخصوصا فى السلع الاستراتيجية، للمساهمة فى مساعدة أزواجهن بعد هذه الارتفاعات الجنونية للأسعار.

أما “ل. م” فتبدي دهشتها من عجز المسئولين بحكومة الانقلاب عن وضع حد لهذه الارتفاعات الجنونية في الأسعار، وتساءلت: «لماذا ارتفعت الأسعار مرة أخرى، على الرغم من إعلان الوزير السابق الجنرال محمد علي مصيلحي، عن وجود تسعيرة استردشادية تم تطبيقها على تجار سوقى العبور و6 أكتوبر لمواجهة التلاعب فى الأسعار؟»، وطالبت بمراعاة ظروف الأسر وخفض الأسعار، قائلة: «مش كفاية ارتفاع أسعار الدواجن واللحوم.. الخضراوات كمان تزيد أسعارها؟”!

وعود تتبخر

وكانت التعهدات الرسمية تؤكد أن انخفاضا في الأسعار في الطريق، “بس اصبروا علينا شوية” لكن الواقع يقول عكس ذلك، وهذا الواقع ترجمته، الخميس الماضي 9 مارس، أرقام الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، التي كشفت عن أن الأسعار زادت خلال فبراير الماضي بمعدلات لم تصل إليها البلاد منذ فترة الأربعينيات، وأن معدلات الزيادة في الأسعار تجاوزت 32%، كما أكدته أرقام البنك المركزي التي كشفت عن أن معدل التضخم الرئيسي فاق 33%.

وقبل شهرين، طلب السيسي منحه فرصة 6 شهور لوقف موجة الارتفاعات القياسية في الأسعار، وقبلها طلب عدة فرص أخرى، وقبل أيام خرج علينا وزير المالية بحكومة الانقلاب عمرو الجارحي، بتصريح يؤكد فيه أن نهاية موجة قفزات الأسعار هي نهاية الشهر الجاري، وأن الأسعار ستتراجع بعد ذلك.

لكن ما تم إعلانه، الخميس، من حدوث قفزات متواصلة في الأسعار لا ينبئ بخير، فقد قفز معدل التضخم السنوي في أسعار الطعام والشراب بنسبة 41.7% في شهر فبراير الماضي، والأرز 72.4%، ومنتجات المخابز الجافة 45.8%، والخبز 10.2%، والدقيق 76.4%، والسكر 70.1%، والمربى 53.2%، والشاي 86%، واللحوم الطازجة والمجمدة 40.7% والدواجن 26.1%، واللحوم المجهزة والمحفوظة 53.8%.

 

 * شعار الآثار بحكومة الانقلاب: إحنا اللي بهدلنا الفراعنة!

تعرض المصريون لصدمة وغضب، من طريقة تعامل وزارة الآثار في حكومة الانقلاب مع كشف أثري جديد لتمثالين أحدهما للملك رمسيس التاني والثاني للملك سيتي التاني، حيث قامت الوزراة باستخراج التمثال عن طريق “اللوادر”و “الكراكات” دون عناية مما أدى لكسرهما.

وكانت البعثة الأثرية المصرية الألمانية المشتركة، اكتشفت تمثالين في منطقة سوق الخميس بحي المطرية بمنطقة عين شمس الأثرية، وقامت الوزارة بالتعامل بشكل سيء في استخراجهما مما أدى لتدمير التماثيل وكسرها، وأثارة حفيظة نشطاء وسخريتهم مما حدث، وتدشين هاشتاج تمثال رمسيس التاني”.

وكشف، الفقية الدستوري الدكتور نور فرحات أستاذ القانون بجامعة الزقازيق” عن أغرب واقعة للآثار حدثت بين المخلوع مبارك ووزير الثقافة فاروق حسني، وذلك في معرض الانتقادات التي وجهت لطريقة انتشال تمثال رمسيس الثاني بالمطرية.

وكتب “فرحات” تدوينة نشرها عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “وقد مرت على هذه الحادثة مدة تزيد عن عشر سنوات لا أستطيع أن أفهم ما قاله حسني مبارك لفاروق حسني عند زيارته لاكتشاف جديد لتمثال رمسيس الثانى بالأقصر، إذ ربت الرئيس عددة مرات على التمثال كما يربت الجزار على فخذة لحم، وسأل الوزير: هذا التمثال وزنه كم طن يا فاروق؟ فوجئ الوزير بالسؤال الغريب وتلعثم فقال إنه يزن عدة أطنان.

رد الرئيس وهو يقهقه: كويس، يعني مفيش حد يقدر يهربه بره“!

غضب وسخرية رمسيس

واستخدمت وزارة الآثار في حكومة الانقلاب، أدوات بدائية وعشوائية في التنقيب، مثل “الجردل الصفيح” و”الكراكات الضخمة”، بدلًا من استخدام أدوات التنقيب عن الآثار الشديدة المهنية والحرفية، مما أثار سخرية النشطاء قائلين، “فاكرين نفسهم بينضفوا ترعه، بيطلعوه ببلدوزر وينضفوه بالجردل”.

وقال ناشط، “العملية نجحت بس المريض مات اكتشاف تمثالين لرمسيس الثاني وسيتي الثاني في المطرية، بينما قال إبراهيم كريم، “انت مش شايف مين اللي بيشيل التمثال ولا ايه .. يعني مش عالم آثار أو حد تبع الدولة في المجال ده .. لا جيبين جزارين”.

وأضاف محمد عبدالمنعم على تويتر، ” طب ايها لفرق بينهم وبين داعش لما دمروا متحف الموصل .. احنا خطر عالكوكب فعلا”.

وقال أحمد حامد، الله يرحمك يارمسيس جابوا اللدودر عشان يحفرو ويطلعوه قامت راشقة ف وشه قسمته”، بينما قال عبدالرحمن ماهر، “ماذا فعلت في حياتك يارمسيسي عشان تعيش في مجاري المطرية 7000 سنة”.وقال الناشط السياسي محمود حجازي، في تدوينة له عبر موقعه فيسبوك، “أي حد يسألك عن مصر فرجه على صور إستخدام المصريين اللودر والكراكات لإستخراج تماثيل فرعونية عمرها 7000 سنة في حضور وزير السياحة؛ فرجه على الصور وهوا هيفهم طوالي إحنا فين والوضع شكله إية”.

وأضاف “الكلام عن إن راس التمثال إتكسرت غالبا كلام غير دقيق، وأغلب الظن هيا كانت مفصوله فعلًا، لكن وزارة الأثار بقى عايزة تداري على مشهد رأس التمثال وهي في قلب شوكة الكراكة، فالمتحدث قال إن دا تم تحت إشراف كامل من فنيين الوزارة وتم وفق أعلى المعايير الفنية والهندسية”.

رمسيس عنده هشاشة عظام!

وتابع حجازي في تدوينته، “قوم اللواء عبدالقادر سرحان فضحهم كلهم ، ودا رئيس مجلس إدارة المجموعة الوطنية لاستثمارات الأوقاف، ودي هيئة كونها السيسي قبل فترة مكونة من مجموعة لواءات متقاعدين شغلتها تبيع في اراضي وعقارات وزارة الأوقاف (قال إن الكشف والإستخراج تم عن طريق معدات وأفراد الهيئة، بتوع الأثار أشرفوا بس ودا بيبرر مشهد اللودر).

وأضاف “طبعا بديهيات زي شفط المياة والطين حوالين التمثال، وبعدين صلبه على حوامل زي ما بنشوف في أي حتةة في الكون، دا كلام فارغ في بلد لزقت دقن تمثال توت عنخ أمون بالأمير ، صورة الفواعلي إللي رابط الجلابية اللي بيرش رأس التمثال بالجردل بتختزل كل شئ والله”.

واختتم: “عموما أنا بأقترح على أحمد موسى وإبراهيم الجارحي وباقي العيال إنهم يقولوا إن التمثال كان عنده هشاشة عظام، مثلًا أو يدوروا على صور من أوغندا وهما بيستخرجوا أثار أوغندية بالكراكات علشان يقولونا أهو مش إحنا بس إللي بنطلع الأثار باللودر”.

فيما علق الكاتب الصحفي سامي عبدالراضي: “إحنا اللي بهدلنا الفراعنة، بنتعامل وكأنه كان ماسك هيئة الصرف الصحي، رمسيس غرقناه في المياه الجوفية وما سكتنا، اكتشفناه.. طلعناه بـ”كراكةورميناه في سوق المطرية، عيب يا وزير الآثار..عيب أوي”.

تمثالي رمسيس 

وعن ماهية التمثالين المكتشفين، قال د. خالد العناني، وزير الآثار، إن التمثالين المكتشفيين ملكيين يعودان إلى الأسرة التاسعة عشر، وتم العثور عليهما في محيط بقايا معبد الملك رمسيس الثاني الذي قام ببناه في معابد الشمس بمدينة أون القديمة.

ويعود الاكتشاف للملك رمسيس الثاني، ومصنوع من حجر الكوارتيزايد، وتم استخراج أجزاء البطن والصدر والرقبة، وجارٍ البحث عن بقية التمثال، وكان مدفونًا أمام معبد للملك رمسيس الثاني، ومن المتوقع أن يتم اكتشاف مزيد من التماثيل والمسلات الفرعونية خلال الفترة المقبلة.

انتقادات واسعة لم يقابلها سوى إنكار رسمي تامٍ لوجود أي كسر في التمثالين المكتشفين، إضافة إلى دفاع مسئولي وزارة الآثار في حكومة الانقلاب عن الوسائل التي استخدمت في استخراجهما، ومن المتوقّع ألا يُفتح تحقيق في الحادثة، ويُطوى الأمر، كما حصل في مرات سابقة.

 

 *أديب في الإنعاش”.. مشاهير الانقلاب يتساقطون على الهواء

قلب إعلام السيسي في خطر”، هذا ما ردده إعلاميون موالون للانقلاب العسكري، عقب دخول عمرو أديب غرفة العناية المركزة بعدما ملأ الدنيا بالأكاذيب، وتلوث الهواء ببلطجته الإعلامية وصراخه المدوي في الدفاع عن الباطل.

فيما يقول عدد من المراقبين، إن عمرو أديب أصاب الكثيرين بالضغط وتعب الأعصاب؛ بسبب انحيازه المفرط للباطل، وهو بمثابة رأس شيطان تطل من أمام شاشات الانقلاب الصهيونية في حقيقتها، والتي تنفق عليها شركات الدعاية الإماراتية واليهودية.

ومن هذه الأموال يتم تدبير رواتب هؤلاء المردة من شياطين الأنس في الإعلام، وعلى رأسهم عمرو أديب وزوجته لميس الحديدي وأحمد موسى ومحمد الغيطي ويوسف الحسيني، وجميع الألسنة التي لا تنطق إلا بالباطل وتحض عليه، وتكره السجود إلا للطغاة.

انفجار قلب بالسواد

يقول أحد المراقبين على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: “الآن يصمت بلطجي الإعلام عمرو أديب وشيطانه بأمر جبار السماء، ويرقد في مستشفى المهندسين بلا صوت.. انغمست حنجرته في ليل الصمت بمرض القلب.. ضاقت شرايينه به فانسدت وكادت أن تنفجر!”.

بينما قال طبيب القلب المعالج، إنه أنقذه بتركيب دعامة- مؤقتا- حتى يروا ماذا سيفعلون في قلب المريض، ذلك القلب الأسود الذي ما نطق بالحق يوما، ويؤكد طبيب القلب بمستشفى الصفا بالمهندسين أن “عمرو أديب ممنوع من الكلام، ويحتاج إلى فترة راحة طويلة، سيغيب فيها عن الشاشة مؤقتا”، فهل يتعظ المبتعد مؤقتا قبل الابتعاد الطويل؟.

من جانبها، زعمت الإعلامية الموالية للانقلاب لميس الحديدى، أن حالة زوجها الإعلامى عمرو أديب مطمئنة، بعد تعرضه لوعكة صحية نقل على إثرها للمستشفى، وقالت عبر حسابها الرسمى على تويتر: “عمرو بخير الحمد لله، إجهاد ووعكة صحية بسيطة، أشكر كل من سألوا عنه“.

جلطة في المخ

ومن بين مشاهير الانقلاب الذين أصابتهم دعوات المظلومين على الهواء، الدكتور جابر عصفور، وزير الثقافة الأسبق، الذي تعرض لأزمة صحية مفاجئة على الهواء أثناء استضافته على قناة “صدى البلد”، فطلب المذيع الخروج لفاصل اضطراري لفترة زمنية كبيرة، اضطر وقتها إلى نقل وزير الثقافة الأسبق إلى المستشفى لمتابعة حالته الصحية، وتبين وقتها من الفحص الطبي له أنه أصيب بجلطة في المخ.

والإعلامي المؤيد للانقلاب محمود سعد، أثناء عمله في التلفزيون المصري في برنامج “البيت بيتك”، تعرض لأزمة صحية مفاجئة على الهواء مباشرة، حيث فاجأ فريق الإعداد خلال الدقائق الأولى من ظهوره على الهواء، بأنه غير قادر على مواصلة تقديم الحلقة، مطالبا باستدعاء طبيبه على الفور.

وغادرت مذيعة التلفزيون المصري “حكمت عبدالحميد” الأستوديو، بعدما تركت ضيفها الصحفي وجدي زين الدين، عقب تقديمها فقرة الصحافة، وخرجت “حكمتبعدها لتعلق على الأمر قائلة: إنها شعرت بهبوط حاد وسرعة في ضربات القلب، وقررت الخروج من البرنامج.

مات وهو يدافع عن الباطل

وتوفي الكاتب الصحفي عادل الجوجري، رئيس تحرير جريدة الأنوار الأسبوعية، والقطب الناصري المعروف بتأييده للعسكر، متأثرا بجلطة دماغية على الهواء مباشرة على قناة الحدث الفضائية بمدينة الإنتاج الإعلامي بالقاهرة، وهو يدافع عن نظام بشار الأسد ومذابحه في سوريا.

وكان المذيع محمد عبدالعال يدير الحوار بين عادل الجوجري والمعارض بالجيش السوري الحر العميد حسام الدين العواد، عندما فوجئ الجميع بأن الجوجري بعد احتدام المناقشة وضع رأسه على المائدة ثم سقط على الأرض، فساد الهرج والمرج، واعتقد البعض أنه مغشي عليه، لكنه كان قد فارق الحياة قبل نقله إلى المستشفى.

عن Admin

التعليقات مغلقة