الثلاثاء , 26 سبتمبر 2017
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : الجيش

أرشيف الوسم : الجيش

الإشتراك في الخلاصات

برد الشتاء يفاقم أزمة المعتقلين في سجون الانقلاب.. الخميس 1 ديسمبر.. عراة في سجون السيسي

ساكن الزنازين

أثار التعذيب

أثار التعذيب

برد الشتاء يفاقم أزمة المعتقلين في سجون الانقلاب.. الخميس 1 ديسمبر.. عراة في سجون السيسي

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* برد الشتاء” يفاقم أزمة المعتقلين في سجون الانقلاب

بعد مقتل الدكتور محمد السيد عبد الحميد، نجل نائب مجلس الشعب في برلمان 2012، بعدوى في المخ داخل معتقلات السيسي أثناء سجنه ظلما، تستغل إدارة مصلحة السجون نحو 220 سجنا في ابتكار وسائل التعذيب والتصفية الجسدية، ومع موسم الشتاء يبرز أمامهم قتل المعتقلين بردًا، فما يملكه المعتقل ليس أكثر من “حصيرة وبدلة صيفية” ووسائل التدفئة المتاحة على الأكثر “كلسون شتويفقط في نسبة ضئيلة من السجون، مع عدم السماح بدخول البطاطين، على غرار ما حدث مع 280 معتقلا بسجن برج العرب.

وعلى أبواب الزيارات قائمة بـ”الممنوعات الـ8″، وعلى رأسها الملابس الشتوية، كما في سجني أسيوط والوادي الجديد.

مصممة للعذاب

وأصدر كثير من النشطاء “هاشتاج” لا تزال آثاره حتى الآن، عنوانه “#مقبرة_العقرب”، فالزنازين مصممة هندسيا، لا سيما فى “عنبر الدواعى” الذى يعد أسوأ عنبر داخل السجن، واصفين تلك الزنازين بأنها مصممة بطريقة لا تدخل إليها أشعة الشمس من أى اتجاه على الإطلاق، بالإضافة إلى أن الحوائط والأرض معدة من “خرسانة وإسمنت” لتكون عبارة عن ثلاجة حرفية، يعيش فيها بشر بلبس صيفي، وبطانية ميرى مفروشة على الأرض على حد وصفهم.

وذكروا أن مواسير المياه ينطبق عليها نفس الشىء، وبالتالى “المواسير بينزل منها مياه ثلج عليهم وهم بيتوضوا، ويستخدموها فى الاستحمام وغيره من العادات اليومية”، وسمحت داخلية الانقلاب العام الماضى بدخول سخان مياه لكل عنبر، ولكن هذا العام مُنع دخوله أو استخدامه داخل العنابر بأوامر من الداخلية.

معاناة من الداخل

ونادى لسان حال الصحفي سامحي مصطفى، والمعتقل في تغريدة، قبل قليل، تعبر عنه داخل زنزانته وعبر حسابه على “تويتر” و”فيسبوك”، أن “يا رب حرية، أردفها بقوله: “‏مبنحسش بالشتا غير ببرد زيادة في الزنزانة.. نفسنا نلمس المطر ونحس بالهواء! رابع شتاء في المعتقل“.

فردت عليه اليوم أيضا أسماء محمد علي قائلة: “اللهم اجعل هذا البرد دفئا وسلاما على المعتقلين يا رب.. سلمهم من برد الشتاء“.

وقالت شيماء ندا، ابنة المعتقل بسجن العقرب عبد المنعم ندا: “وكأني الآن أرى إخواني في الزنزانة يتصدقون على بعضهم بالدفء! هذا يغطي جسم أخيه الذي عراه التقلب وكوابيس الشوق ويقظات الأرق.. وذاك يعد كوبا ساخنا لأخيه الذي أعياه البرد وتمكن من ضلوعه وسكن في رئتيه!”.
وتبعت “وهذا الحنون الذي يهدي أخاه نصف ثيابه وأثقلها.. ويبقي لنفسه أبسطها.. فما يدفئ جسمه المرتعد إلا نظرة إلى أخيه النائم دافئا.. فيدفئ الله جسم هذا بروح ذاك..! يمنع السجان أن يتلثم كل أسير إلا بغطاء واحد.. فينزع الأسرى الغطاء ملتحفين السماء..لاجئين إلى خالقها.. فارين إلى دفء جواره.. وكأن ما صار يغطيهم..هو ظل من عرش الرحمن تسلل إلى نفوس المتحابين في غياهب السجون..! سلاما على المصطفين الأخيار“.

ليس كأي شتاء

أما رشا مصطفى، زوجة محمود البربري المعتقل بالعقرب، فنشرت لها صفحة “#نساء_ضد_الانقلاب” تدوينة، تتحدث فيها عن شتاء العقرب، فقالت: “الشتاء في العقرب ليس كأي شتاء، رفقا يا برد الشتاء فلنا في العقرب أهل وإخوان، #مقبرة_العقرب“.
ومن صفحة بوابة السويس وعبر هاشتاج #مصر_المحبوسة، كتبت زوجة المعتقل عبد الله سمير عن آثار البرد على زوجها ومرضه “آخر مرة كنت في زيارة لزوجى كنت بكلمه عن التقارير الطبية بتاعته، وإنى مش عارفة أجيب تقرير بمرض المارفان، فبقوله خليهم يكشفوا عليك من جديد وهما هيثبتوا المرض، قالى مش ممكن هيثبتوا ويعترفوا بأنهم ساجنين، واحد هيموت قبل سن التلاتين، الكلمة دى وجعت قلبى أوى ولحد دلوقت فى ودنى، ومش برد غير بحسبنا الله ونعم الوكيل ربنا ينتقم منكم ويفرجها علينا“.

إحساس مسجون

ونقل المعتقل السابق محمد المسلمي مأساة البرد في المعتقلات، فقال في تغريدة عبر حسابه: “إيه.. الجو برد؟ .. الكل وصل بيته!؟ .. وتحت البطانية ممدد.. مشغل التكييف ولا الدفاية ولا مولعلك ولعة؟.. طيب طلب بسيط.. ادعوا لإخوانكم في المعتقلات لأن البرد داخل الزنازين أضعاف أضعاف مما نحن فيه، ولا توجد لديهم أي وسائل تدفئة.. الدعاء لهم وعلى من ظلمهم“.

 

 *هل يغير الجيش المصري استراتيجية مواجهة مسلحي سيناء؟

فتح سماح قوات الجيش المصري لعدد من أهالي محافظة شمال سيناء النازحين بالعودة إلى أراضيهم ومنازلهم في مدينة الشيخ زويد، الباب أمام تساؤلات عن احتمال وجود خطة جديدة للجيش المصري في حربه على مسلحي “ولاية سيناء”، الذين بايعوا تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش). وقد تمكن عدد من أهالي الترابين وأبو رفاعي من العودة إلى منازلهم، التي نزحوا عنها تحت وطأة القصف المدفعي والجوي للجيش المصري، أو إجبار الجيش لهم على مغادرة منازلهم. وتتردد أنباء بين الحين والآخر عن احتمال عودة أسر إلى منازلها في مناطق أخرى، في حين تواجه قرى أوضاعاً مأساوية للغاية، جراء الحصار المفروض على الأهالي.
واختلفت التفسيرات حول سماح الجيش للأهالي بالعودة إلى منازلهم في مناطق محددة، خصوصاً مع الترويج الإعلامي بأن هذه الخطوة جاءت بعد القضاء بشكل كبير على الإرهاب، وتطهير تلك المناطق من المسلحين. لكن حقيقة الأمر أن العمليات المسلحة ضد الجيش والشرطة متواصلة ولم تتوقف. وسقط، قبل أيام، 14 عسكرياً بين قتيل وجريح، في هجوم مسلح على كمين الغاز في مدينة العريش، فيما جرح مجندان خلال اشتباكات في العريش السبت الماضي. ويأتي سماح الجيش للأهالي بالعودة إلى منازلهم، مع دخول فصل الشتاء، حيث أن بعض الأسر تعيش داخل الخيام والأكواخ، ما يضاعف المعاناة خلال سقوط الأمطار وبرودة الطقس.
وقالت مصادر قبلية إن الجيش اشترط على العائلات التي ستعود إلى منازلها، التواصل بشكل كبير مع الجهات المعنية، للإبلاغ عن أية تحركات غير طبيعية، داخل مناطقهم. وأضافت المصادر، أن الجيش اتفق مع العائلات على رصد المجموعات المسلحة وإبلاغه فوراً، فضلاً عن محاولة معرفة الأعداد بشكل محدد. ولفتت إلى أن الجيش حين بدأ عملياته في مواجهة المسلحين استعدى الأهالي، وباتوا ضده، وربما يريد فتح صفحة جديدة مع أهالي سيناء، وأدرك أخيراً أنه لا يمكنه حسم المعركة من دون الاعتماد على الأهالي. وأكد وجود استعدادات لعودة أسر أخرى إلى منازلها، مع التأكيد على المحافظة على صرف التعويضات الخاصة بهدم المنازل والأضرار التي لحقت بها، فضلاً عن السماح بمرور شحنات مواد البناء بسهولة لإعادة ترميم المنازل المهدمة.
وأرجع شيخ قبلي بارز في سيناء سبب سماح الجيش بعودة بعض الأسر إلى منازلها، بأنه ليس لفتح صفحة جديدة وتعويض ما فات من جفاء بين الدولة والأهالي، إنما لسبب خاص بالقيادة العسكرية. وقال الشيخ القبلي، إن معلومات وصلته، قبيل عودة الأهالي إلى منازلهم، خلال عمليات رصف وإنارة الطرق وتخفيف حدة التضييقات على الأهالي والمسافرين، وإصلاح خطوط الكهرباء، بزيارة وفد إلى سيناء مطلع الشهر المقبل، مشيراً إلى أن هذا الوفد سيتابع الأوضاع على الأرض والإجراءات المتخذة في سبيل مواجهة المسلحين، فضلاً عن تحسين سبل عيش أهالي سيناء، وعودة الهدوء مرة أخرى لأجزاء كبيرة من المنطقة. ولفت إلى أنه يتردد داخل سيناء أن هذا الوفد ربما يكون من خارج مصر، وهو يريد معرفة طبيعة الوضع والحالة التي وصل إليها الأهالي، ولا بد من الانتظار لمعرفة حقيقة هذه الخطوات، هل هي رسائل إلى خارج مصر أم هناك تغير في استراتيجية الجيش لمواجهة المسلحين؟
من جانبه، قال أحد شيوخ سيناء، ويدعى عرفات خضر، إن منطقة “الجورة وما حولها محاصرة منذ 24 يوماً، وكل الطرق مغلقة ولا يسمح لأية وسيلة أن تتحرك إلا عبر عربات تجرها الأحصنة أو عبر الأقدام، وقنينة الغاز وصل سعرها إلى 70 جنيهاً، و20 كيلوغراماً من الدقيق إلى 65 جنيهاً”.

من جانبه، اعتبر الخبير العسكري، اللواء محمد فريد التهامي، أن خطط القوات المسلحة في سيناء لم تتغير، وإنما ظهرت آثارها أخيراً. وقال التهامي، إن الجيش المصري نفذ استراتيجية تعتمد على فرز أسماء الأهالي في المناطق التي تتمركز فيها العناصر المسلحة، تمهيداً لعملية عزل ومعرفة أسماء المتطرفين والإرهابيين، موضحاً أنه فور الانتهاء من عملية الفرز والعزل ومراجعة الموقف الأمني من عدد كبير من أهالي الشيخ زويد ورفح، عاد بعضهم إلى منازلهم بانتظار عودة آخرين خلال الفترة المقبلة. وشدد على أن الجيش لا يتعامل بحدة أو عنف مع الأهالي، لكن يجب على الجميع تفهم طبيعة المرحلة الحرجة للقضاء على الإرهاب في سيناء لتصبح خالية من المسلحين تماماً.

 

*جنايات دمنهور تقضي بحبس 38 من أهالى حوش عيسي من عام إلى 3 أعوام

قضت محكمة جنايات دمنهور الدائرة الأولى و المنعقدة بمحكمة إيتاى البارود بحبس 38 من أهالى مدينة حوش عيسي بمحافظة البحيرة 13 منهم حضوريا حبس عام و 25 غيابيا حيس 3 سنوات في القضية رقم 319 لـ 2015 .

و الصادر بحقهم حكم الحبس عام حضوريا هم : “عمرو عيد عبدالجيد” و”إكرامى عيد عبدالجيد” و”عاطف على عبدالنبى” ومحمد يسرى محمد” و”ياسر فرج فايد”و”اسامه خيرى مطر” و”يوسف صالح عبد الهادى” و”ناصر فؤاد صلاحو”إبراهيم مختار الشريف” و” ايمن سعيد عبد الغنى” و”احمدموسى” و”جلال عبد الحميد” و”شحاته حسن عبدالسلام” .

وقد لفقت لهم داخلية ونيابه الانقلاب تهم الانضمام إلى جماعة محظورة أسست على خلاف أحكام الدستور والقانون والترويج لأانشطتها والتظاهر بدون تصريح بناء على تحريات الأمن الوطني

 

*وفاة أحد شباب ثورة 25 يناير بعد خروجه من المعتقل بأيام

نعى الإخوان المسلمون بالشرقية الدكتور محمد السيد عبدالحميد، عضو مجلس أمناء ثورة 25 يناير، والذى وافته المنية منذ قليل بعد خروجه من سجون الانقلاب مؤخرا وصراع مع المرض لعدة أيام.

وتقدم الإخوان المسلمون بخالص العزاء للدكتور السيد عبدالحميد (عضو مجلس الشعب السابق)، في وفاة نجله كما تقدموا بالعزاء لعائلته ولإخوانه ولجميع أهالى مركز أبوكبير.

اعتقل الدكتور محمد السيد من منزله بتاريخ 29 مايو 2015 وظل فى المعتقل لما يزد عن 7 شهور خرج بعدها مطارد بمشكلة صحية “تجمع صديدى بالرئة اليمنى وكسر بالفقرات الصدرية وعدد من فقرات العمود الفقرى وأجرى عملية جراحية منذ عدة أيام وقبل أن يتماثل للشفاء دخل فى غيبوبه وأكتشف الاطباء اصابته بورم فى المخ مات على أثره اليوم.

وهو نجل الدكتور السيد عبدالحميد، عضو مجلس الشعب ببرلمان 2000، عن دائر أبوكبير فى الشرقية، والذى خرج من سجون الانقلاب منذ أيام، بعد أن قبع فى سجون العسكر ما يزيد عن 3 سنوات ليخرج ليجد ولده وقرة عينه قد ذبلت زهرة شبابه يصارع الموت بعد الظلم الذى تعرض له.

حفظ الشاب الفقيد القرآن الكريم منذ أن كان طفلا صغيرا، وتفوق فى الثانوية العامة والتحق بطب القاهرة وأظهر نبوغا بين زملائه بشكل كبير.. ولما لا.. فالشاب قد نشأ وترعرع فى بيت عرف للقرآن قدره وللعلم مكانته، فهو نجل الدكتور السيد عبدالحميد، أحد رموز العمل الطلابى والنقابى والشعبى بالشرقية، وحفيد أحد رجالات دعوة الإخوان المسلمين فضيلة العالم الأزهري الراحل الشيخ محمد عبدالله صقر.

 

*مستأنف إيتاى البارود تؤيد حبس ” مدحت شاهين ” 15 يوم

قررت محكمة جنح مستأنف إيتاى البارود رفض الإستئناف على قرار نيابة الانقلاب بحبس ” مدحت محمد شاهين ” إحتياطيا 15 يوماً ليكون تجديد حبسه القادم يوم 6 ديسمبر 2016 .

يذكر أن داخلية الانقلاب قد اعتقلت ” مدحت محمد شاهين ” من قرية محلة بشر التابعة لمدينة شبراخيت بمحافظة البحيرة ويعمل تاجر قماش ولفقت له داخلية الإنقلاب محضر إنتماء لجماعة أسست علي خلاف القانون والدستور و نشر مقالات مناهضه للنظام والعمل علي قلب نظام الحكم واستخدام النت والفيس بوك بما يخل بنظام الدوله لتقرر نيابة الانقلاب حبسة 15 يوم على ذمة القضية الهزلية

برد الشتاء يفاقم أزمة المعتقلين، سجون الانقلاب، عراة في سجون السيسي، الجيش، سيناء، جنايات دمنهور، حبس، أهالي حوش عيسى،  المعتقل، شباب ثورة 25 يناير، تأييد حبس، إيتاي البارود، نيابة الانقلاب، كوم حمادة،

 

*نيابة الانقلاب تقرر حبس معتقلي معمل التحاليل بكوم حمادة 15 يوم

قررت نيابة الانقلاب بمدينة كوم حمادة بمحافظة البحيرة حبس 8 من ابناء المدينة 15 يوما بعد اعتقالهم من داخل معمل للتحاليل الطبية بالمدينة أثناء انتظارهم لإجراء فحوصات وتحاليل .

وقد اعتقلت مليشيات الانقلاب أول أمس كلا من “سعيد حموده” مالك المعمل و عدد من المرضي والمترددين على المعمل وهم “عبد الوهاب الشريف” و “عادل الخبيرى” و “محمد يونس” و “محموديونس” و “جمعه سرور” و “خالد علوش” , ” السيد الشيخ” .

ولفقت داخلية و نيابة الانقلاب للمعتقلين تهم تشكيل خليه و الانضمام لجماعة محظورة أسست على خلاف أحكام الدستور و القانون

 

*جنايات دمنهور تقضي ببراءة 3 من معتقلي كفر الدوار

قضت محكمة جنايات دمنهور ببراءة 3 من معتقلي كفر الدوار بمحافظة البحيرة في إعادة إجراءات محاكمتهم في القضية رقم 2482 لسنة 2015 والصادر بحقهم حكما غيابيا بالسجن 25 عام .

والصادر بحقهم حكم البراءة هم “أسامه عبدالحميد” و “عبدالله حواش” و “عبدالله عماد” .

وقد لفقت لهم داخلية ونيابه الانقلاب تهم الانضمام الى جماعة محظورة أسست على خلاف أحكام الدستور والقانون والترويج لأنشطتها والتظاهر بدون تصريح

 

*انقلاب لورى شرطة عربة ترحيلات به 8 من رافضي الانقلاب طريق “طنطا- المحلة”

شهد طريق طنطا المحلة امام قرية الرجدية انقلاب السيارة رقم “9824 /12بلورى شرطة وبها عدد من المعتقلين فى طريقهم إلى محكمة المحلة .

وتبين من المعاينة اصابة أفراد الشرطة المكالفين بتأمين المأمورية و المعتقلين بكدامات وجروح، وبمساعدت الاهالى تم اخراج المعتقلين من داخل السيارة والتحفظ عليهم داخل البوكس المرافق لخدمة التأمين

وتم استدعاء سيارة شرطة بديلة “لورى” لوضع المعتقلين بها .

وبحسب شهود عيان جاءت سيارات الإسعاف  وحملت “العساكر و الأمناء” المصابين و أضاف شهود العيان أن سيارة الإسعاف حملت المعتقلين المصابين بعد مرور ساعة ونصف الساعة .

وأكد شهود العيان سلامة المعتقلين الثمانية من رافضي الانقلاب و أن إصاباتهم بسيطة عدا معتقل واحد فقط لديه إصابة في الرقبة .

 

*الانقلاب يختطف أقصريا من محل عمله ويخفيه قسريا

لليوم الثالث على التوالى، تواصل سلطات الانقلاب بالأقصر جريمة الإخفاء القسرى بحق إبراهيم فؤاد يوسف، وسط أنباء عن تعرضه لعمليات تعذيب ممنهج داخل مقر الأمن الوطنى بالأقصر؛ للاعتراف بتهم لا صلة له بها تحت وطأة التعذيب البشع.

وقال شهود عيان من الأهالى، إن قوات أمن الانقلاب اعتقلت المواطن المذكور، منذ الثلاثاء الماضى، من مقر عمله بشادر الخضار بالبياضية، بعد حملة أمنية أرهبت خلالها التجار والمواطنين بقيادة ضابط أمن دولة يدعى أحمد حمدى، فى مشهد تكدست فيه الجرائم والانتهاكات.

وأكدت أسرة المختطف تقدمها بالبلاغات والتلغرافات للجهات المعنية دون أى تحرك مع شكواهم، ما يزيد من مخاوفهم على سلامته، محملة وزير داخلية الانقلاب المسئولية عن سلامته.
وناشدت الإعلاميين الشرفاء والحقوقيين نشر قضيته؛ لفضح الجرائم والانتهاكات وتوثيقها، واتخاذ جميع الإجراءات المتاحة، والتى من شأنها الضغط لرفع الظلم الواقع عليه وسرعة الإفراج عنه

 

*عراة في سجون السيسي”.. رسالة “النجار” تفضح فُجر عصابة الانقلاب

يوما بعد يوم تطفو على سطح الحقيقة.. وجريمة جديدة من جرائم الانقلاب العسكري، بتصفية القتل خارج القانون، وقتل لمعتقلين بالإهمال الطبي “المتعبد”، واعتداءات على أهاليهم، ومحاكمات باطلة لا تمت للعدل بصلة، وأخيرًا رسالة مؤلمة تروي فصولا جديدة من القمع داخل زنازين أحرار الوطن في سجون العسكر، يرويها المستشار أيمن الوردانى، رئيس محكمة استئناف طنطا والعضو البارز بحركة «قضاة من أجل مصر».

يقول “الورداني”: “وصلتنى مؤخرا عن حال أخى الحبيب الأستاذ الدكتور عبدالله شحاتة أستاذ وخبير الاقتصاد الشهير، والذى غادر بريطانيا التى منحته فيلا له ولزوجته وأولاده، وتأمين شامل لكل أسرته وراتب يربو عن الثلاثين ألف دولار شهريا.. ترك كل هذا ليعود إلى وطنه مصر ليعمل مستشارا ماليا لوزير المالية فى عهد الرئيس مرسي، فكان مصيره بعد الانقلاب الاعتقال والتعذيب حتى أصبح لا يعرف من هول التعذيب والسجن الانفرادى ولا يزال يعانى بالمعتقل بعد أن اتهمه الانقلاب بمساعدة الإرهاب..”.

ويتباع: “وقعت فى يدي تلك الرسالة المؤلمة من الأستاذ الفاضل عبدالله النجار.. نزيل سجن طره أرجو أن تقرؤها بعقولكم وقلوبكم لا بأعينكم فقط.. لتعلموا فُجر عصابة الانقلاب.. وحسبنا الله ونعم الوكيل“.

رسالة من معتقل بسجن استقبال طره

المشهد الأول:

الساعة السادسة صباحا. داخل زنزانة في سجن طره. يوم 28نوفمبر2015 صوت المفتاح يوضع في الباب ويدخل ضابط مباحث السجن وينادي بصوته العالي:طلعولى واحد من الأوضة دي بسرعه!!

يدخل اثنان من المخبرين فيوزعوا ابصارهم على القابعين في الزنزانة ثم يمسك احدهم بملابسي ويقول: قوم يلا تعلى معانا انت!!

بدأت أسأله: إيه في إيه؟؟! فلم يجب ولكن سحبني كما يسحب البعير للنحر !! خرجت من الزنزانة فإذا بخلق كثير من كل الزنازين وكلهم مسحوبين كحالي بالضبط . تم اقتيادنا إلى مكان فسيح داخل السجن.

المشهد الثاني:

عربات ترحيلات ينزل منها ما لا يقل عن 300 مجند امن مركزي ملثمين ومسلحين ومعهم كلاب الحراسة.. يتم اقتيادنا أمامهم مكبلين بالأغلال ثم تأتي سيارة مرسيدس سوداء فيقف جميع المجندين انتباه وكأنهم على رؤوسهم الطير . ينزل من السياره مساعد وزير الداخلية لمصلحة السجون وبيده سلاحه الميري تلك الطبنجة عيار 9ملم!!

في هذه اللحظة احسست بأنه ينوي تصفيتنا رميا بالرصاص ولكن نزل الباشا واخذ يدور حولنا ثم بدأ يوجه خطابه لنا:-انتوا بقى السياسيين اللي مش عاجبكم النظام ! اديكم بقيتوا هنا تحت جزمتنا وهنطلع دين اهلكوا كلكوا!

رد أحد الإخوة وقال: متسبش الدين يا باشا.

فرد الباشا: دين مين يا ابن دين ال*** دا انا هطلع ******* وأشار لبعض المجندين فأخذوا الأخ وانهاروا عليه ضربا بكل الطرق.. ثم أمر الباشا بنقل السجين إلى سجن العقرب! ولمن لا يعرف سجن العقرب فقط ابحث عن اسمه!!!!!

ثم أكمل الباشا قائلا: انا عندي استعداد اصفيكم كلكم دلوقتي وانتوا ملكمش ديه! إحنا في إدينا القوة كلها محدش يقدر يوقفنا ومعانا رئيس خلى العلم كله يركع له!!

هنا تذكرت قول الله تعالى: {واستكبر هو وجنوده في الأرض بغير الحق وظنوا أنهم إلينا لا يرجعون} فقلت له: ولكننا لم ولن نركع لغير الله تعالى.

فنظر لي نظرة متجهمة وقال: أنا هوريك ازاي تركعوا!! ثم وفي لحظ البصر انهال المجندين علينا جميعا بالضرب والسب ثم بعد ساعة كاملة من الضرب والباشا ينفخ سيجاره.. أمرهم بأن يعيدونا إلى زنازيننا!

المشهد الثالث:

داخل الزنزانة الساعة التاسعة صباحا بعد حفلة الضرب دخلت وأغلق الشاويش الباب ثم مرت نصف ساعة وإذا بالباب يفتح مرة أخرى ويدخل ما لا يقل عن 15مجند بأسلحتهم ويأمروننا جميعا بالخروج من الزنزانة ثم يأمرونا جميعا بخلع ملابسنا !!

وبعد بعض المناوشات الكلامية سحبوا كل واحد على حدة وتم تقطيع ملابسنا بالقوة ووقف كلا منا بملابسه الداخليه السفليه فقط!!!

المشهد الرابع:

العساكر يأخذوا كل شيء موجود في الزنزانة وأخدوا البطاطين والأطباق والملابس وكل شيء في الزنزانة ثم أمر العساكر بإدخالنا ونحن عراة!!!!

زنزانة 4×3 بها10 أشخاص عراة بلا أي شيء مطلقا.. تم تجريدنا من كل أشيائنا التي أرسلها أهلنا لنا!!!

بعد حوالي 3 ساعات ويرموا لنا كل واحد طقم ميري خفيف لنلبسه في عز هذا الشتاء والبرد!!

ولا حول ولا قوة إلا بالله

وحسبنا الله ونعم الوكيل

وتناشد الرسالة كل مصري حر يرفض الظلم بالقول: “إلى كل إنسان في كل مكان.. لا تسكت على الظلم وانشر قضيتنا فنحن لم ندخل السجن إلا من أجل كلمة واحدة وهي: لا إله إلا الله!!!”.

وتتابع: “لا يكفيهم أنهم سلبونا حريتنا وحبسونا دون ذنب ولا جريمة اقترفناها ولكن هذا أقل ما يحدث معنا في السجن.. وهناك الكثير والكثير ولكن لا داعى للحديث!!!”.

ويختتم “النجار” رسالته بهذه الكلمات: “فقط اعلموا وليعلم العالم كله أن لكم إخوانا في السجون يسامون سوء العذاب.. ولا ملجأ لهم سوى الله تعالى.. أخوكم: عبدالله النجار“.

 

*الانقلاب يرعى “تهريب آثار” بـ20 مليار دولار سنويا.. ويوقع اتفاقية مع أمريكا لمكافحتها!

في الوقت الذي تواصل فيه الولايات المتحدة خدمة الانقلاب بشرعنته؛ من خلال توقيع الاتفاقيات واللقاءات والاستضافات على هامش مؤتمرات الأمم المتحدة، وقع الانقلاب مع وزير الخارجية الأمريكي مذكرة تفاهم في مجال مكافحة تهريب الآثار، رغم أن “مافيا التجارة السرية في الآثار الفرعونية بمصر” تحقق مكاسب سنوية يزيد حجمها على 20 مليار دولار سنويا، وهو مبلغ يعادل ضعف دخل مصر من السياحة.

واتهمت صحيفة الجمهورية (الحكومية)، الصادرة الخميس، “إسرائيل” بأنها ليست دولة احتلال فقط، ولكنها أكبر لصوص الآثار والتراث في العالم، مشددة على أنها تقوم بسرقة حضارة المصريين.

وفي حوار مع صحيفة “الخميس”، كشف الدكتور نور الدين عبد الصمد، المدير العام للتوثيق الأثري بقطاع المتاحف في وزارة الآثار المصرية، النقاب عن أن تجارة الآثار في مصر تبلغ سنويا نحو 20 مليار دولار تقوم بها عصابات أو مافيا الآثار.

الأولى من نوعها!

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، اليوم الخميس، إن مذكرة التفاهم التي وقعها سامح شكري، خلال “جلسة محادثات” مع جون كيري، في مجال حماية الآثار من التهريب، تعد أول اتفاقية توقع عليها الولايات المتحدة مع دولة في هذا المجال، كما تعد نموذجا إيجابيا وهاما لوضع قواعد وقيود والتزامات لمنع التجارة غير الشرعية للآثار، ومواجهة ظاهرة تهريب الآثار التي انتشرت في مناطق كثيرة من العالم خلال الفترة الأخيرة“.

ويرى خبراء آثار أن مذكرة التفاهم ليست الأولى من نوعها، حيث تنص اتفاقية جنيف الرابعة التي وقعت بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية صراحة على حتمية إعادة الممتلكات الثقافية التي تم الاستيلاء عليها أثناء وبعد الحرب لبلدها الأصل، موضحا أن مصر طالبت بالفعل الكيان الصهيوني بهذا الأمر الذي سرق الكثير من آثارنا، واستطاعت إعادة بعض هذه الآثار التي استولت عليها إسرائيل إبان فترة الاحتلال، لكنها لا تمثل أكثر من 2%.

آثار سائبة

وقال المدير العام للتوثيق الأثري بقطاع المتاحف في وزارة الآثار المصرية: “عار على مصر عدم علمها بعدد القطع الأثرية الموجودة في مخازنها؛ لأنه في نهاية كل عام يحدث جرد لجميع العهد، وكان في عهدتي 27 ألف قطعة استمرت لمدة أكثر من 10 سنوات لم يسألني أحد في يوم من الأيام عنها“!.

وأضاف “كنت أرى بعيني كل عام أنه لا ينظر مطلقا لأي مخزن للآثار، بينما هي لا تقدر بثمن، وعندما طالبت الأجهزة الرقابية بتطبيق القانون قيل لي: “لا تلعب مع الكبار“.

وكشف عن أن جميع آثار مصر المنقولة والثابتة موجودة في مخازن، وأن هناك بعض الآثار داخل المخازن لم يتم تسجيلها، برغم أنها مستخرجة منذ عقود، ولا يوجد لها “شهادة ميلاد أو بيانات”، وهي آثار يمكن خروجها بسهولة، وتباع علنا دون أي تدخل من الدولة، وفق قوله.

وأضاف أن نحو 20% من الآثار المنقولة في مصر مسجلة في المخازن التي أنشأتها حديثا القوات المسلحة، وأن آثار العالم تسجل بطريقة إلكترونية إلا مصر، حيث تسجل ورقيا وأحيانا تتهالك السجلات، ونبدأ من جديد في عمل سجلات أخرى ورقية أيضا، وفي الطريق يخرج ما يخرج دون رقابة أو علم أحد!.

وأبدى نور الدين دهشته من أن عدد العاملين في وزارة الآثار يتراوح بين 35 و40 ألف موظف، وأن ميزانية الأجور والمرتبات الشهرية تبلغ نحو 50 مليون جنيه، برغم أن بعض المفتشين الأثريين بدون عمل!.

 

*تجار الدواجن: الدولة تشرد 3 ملايين أسرة

في خطوة مفاجئة، قررت الحكومة إلغاء رسوم الجمارك على الدواجن المستوردة خلال الفترة من 10 نوفمبر 2016 وحتى 31 مايو 2017، الأمر الذي أغضب العاملين بالصناعة المحلية، ويقدر عددهم بالملايين خوفًا من انعكاسات ذلك عليهم.

ونشرت الجريدة الرسمية بالعدد 46 مكرر، قرار رئيس مجلس الوزراء، بإعفاء الدواجن المستوردة والتي سيتم استيرادها خلال الفترة 1/11/2016 وحتى 31/5/2017 من الضريبة الجمركية.

وقال الدكتور عبدالعزيز السيد، رئيس شعبة الدواجن بغرفة القاهرة التجارية، إن “القرار الذي اتخذته الحكومة تجاه صناعة الدواجن خاطئ، وسيساهم في القضاء على الصناعة المحلية، التي بدأت تنمو خلال السنوات الأخيرة”.

وأضاف : “صناعة الدواجن مستقرة حاليًا في مصر، وأسعار الدواجن لم ترتفع مثلما حدث مع باقي الصناعات، التي ارتفعت أسعارها بعد قرار تعويم الجنيه”.

وأوضح أن “الإنتاج المحلى يغطي 90 % من احتياجات السوق، وبالتالي لماذا تدعم الدولة الـ10% المتبقية، الأمر الذي يدل على أن هناك خللًا جسيمًا وعلامات استفهام وراء القرار”.

وطالب رئيس شعبة الدواجن بغرفة القاهرة التجارية، الدولة بالرجوع عن القرار لأنه “سيؤدى إلى القضاء على الصناعة الوطنية والعمالة التي ستنضم إلى قائمة البطالة، إضافة إلى أن القرار سيتسبب في خلق حالة من الجدل وأزمات داخل منظومة صناعة الدواجن خلال فترة الإعفاء التي حددتها الدولة”.

 من جانبه، قال محمود العناني، عضو الاتحاد العام لمنتجي الدواجن، إن “القرار سيؤثر بشكل مباشر على الاستثمارات فى قطاع الدواجن، وسيتكبد خسائر بنحو 50 مليار جنيه على المدى البعيد”.

وأضاف: “القرار يقف وراؤه بعض رجال الإعمال الذين يريدون السيطرة على قطاع الدواجن بمصر”، متهمًا الحكومة بأنها بذلك “تقضى على الصناعة المحلية، بجانب تشرد ملايين الأسر من القرار غير المدروس”.

وقال الدكتور محمد مراعى، عضو نقابة الأطباء البيطريين، أن “القرار سيشرد أكثر من 3ملايين مصري”.

وأضاف في تدوينة له عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “الكتكوت كان بـ? جنيه ونص من يومين النهارده  ب1 جنيه ونص ومفيش حد بيشتريه؟ عارف السبب، السبب هو قرار المهندس شريف إسماعيل إلغاء الجمارك على الفراخ المجمدة المستوردة، الصناعة إللى بيعمل بها أكتر من ? ملايين مصرى هتنهار فعلاً خلال شهر بالكتير، الاستثمارات فى هذا القطاع تزيد على ?? مليار جنيه”.

وأوضح أن هناك مقترحين للحل، الأول أن تتراجع الحكومة عن القرار، والثانى أن تبقى الحكومة على القرار كما هو بشرط أن تقوم بإلغاء الجمارك على مدخلات صناعة الدواجن فى مصر التى يتم استيرادها. 

 

*وزير إسرائيلي أسبق يكشف تفاصيل جديدة عن اتفاق السلام بين مصر وإسرائيل

قال موشي نسيم -وزير العدل الإسرائيلي الأسبق وأحد مؤسسي حزب الليكود اليمني – إن فكرة “الحكم الذاتي للفلسطينيين هي جزء من اتفاقيات كامب ديفيد مع مصر

وكشف نسيم في مقابلة مع القناة السابعة العبرية عن تفاصيل ما قبل إبرام اتفاقية السلام مع مصر، موضحًا أنه “قبل انتخابات عام 1977 بإسرائيل -وهو عام زيارة الرئيس السادات للقدس- صاغ مناحيم بيجن رئيس الوزراء الإسرائيلي آنذاك المسار السياسي لليكود بخط يده وأعطى تلميحات بأن الليكود ينوي مع توليه الحكم، التوصل لاتفاق سلام مع مصر“.

وأضاف: “بالتأكيد لم يكتب بيجن هذا الأمر بكلمات صريحة لكن كل من يمكنه القراءة وتفسير الأحداث يستطيع أن يفهم أنه كان ينوي السلام مع مصر، وأنه لن يوافق على استمرار الوضع على ما هو عليه ويريد التحرك في اتجاه مسار سياسي مع القاهرة“.

وعن تسلسل الأحداث قبل المفاوضات مع مصر، أشار إلى أنه كما هو معروف لا يمكن التوصل لاتفاقية سلام مع دول عربية دون التعامل مع ما يعرف بالمشكلة الفلسطينية، فلابد بطبيعة الحالة أن يتم مناقشة وحل هذه المشكلة، ولهذا تبنى بيجن الحل الأكثر نجاحا ألا وهو الحكم الذاتي“.

وتابع: “الحكم الذاتي له ميزه وهو عدم إلزام إسرائيل برسم للحدود، في وقت لم يرغب بيجن في التنازل عن الضفة الغربية، ومن ثم اقترح الرجل فكرة الحكم الذاتي والتي لا تشترط الاهتمام برسم الحدود، أو أسئلة تتعلق بانسحاب تل أبيب من الضفة الغربية، أو هل سيوافق الفلسطينيون بسيادة على الأخيرة؟

واستدرك: “بموجب فكرة الحكم الذاتي؛ أصبح لتل أبيب الحق في إبقاء جيشها بالضفة الغربية والاتفاق نص على تحديد أماكن عسكرية إسرائيلية هناك، والإبقاء على كل المستوطنات التي لنا هناك

وأوضح أن “القاهرة وافقت على الفكرة وأصبحت تتحدث عنها أمام الفلسطينيين، وهو الأمر الذي أيده الرئيس الأمريكي الذي كان مشاركًا في هذا التحرك“.

وأردف: “كنت عضوًا مع موشي ديان وقيادات إسرائيلية أخرى مثل يوسف بوريج وعيزر فيتسمان، في لجنة المباحثات الخاصة بالحكم الذاتي الفلسطيني، عقدنا جلساتنا في كل من القاهرة والإسكندرية وهرتسليا وغيرها كان هناك خلافات رأي متوقعة، لكن المفاوضات أجريت في جو طيب، وتم إدارتها مع المصريين وبمشاركة وتواجد الولايات المتحدة، وفي كل جلسة تفاوضية كان هناك تواجد أمريكي غير مشارك فعليًا في مسار الأمر

وقال: “واصلنا الأمر حتى قرر الرئيس المصري حسني مبارك في يوم ما إيقاف المباحثات، كأنه كان يريد القول إن القاهرة لن تستمر في دفع مصالح الفلسطينيين، لقد شعر باليأس أو ربما لأنه رأى أن الفلسطينيين غير متحمسين أو ربما لأسباب أخرى“.

ورجح أن “مبارك وإزاء الرفض الفلسطيني فضل ألا يرهق نفسه ويستنزف وقته من أجل مصالح الفلسطينيين واهتم بمصالح وطنه في المقام الأول“.

وأضاف: “مبارك هو الذي أوقف هذه المفاوضات الخاصة بالحكم الذاتي للفلسطينيين، في كل مرة كنا نذهب فيها للإسكندرية كنا نتحدث وكان الطاقم المشاركة من أعلى مستوى، من بينه بطرس غالي، لكن على مايبدو شعر المصريون باليأس من أنهم سيتمكنون من تحقيق هذا الأمر“.

 

*لأول مرة منذ التعويم.. الدولار يصل إلى 18.40 جنيها في البنوك

واصل سعر الدولار ارتفاعه مقابل الجنيه في البنوك المحلية، خلال تعاملات منتصف اليوم الخميس، وسجل 18.40 جنيها للبيع في بنك الإسكندرية مقابل 17.86 للشراء.

وتوقع خبراء مصرفيون ارتفاع سعر صرف الدولار خلال اليومين المقبلين ليتخطى حاجر الـ19 جنيها، خاصة في ظل عجز البنوك المحلية عن توفير احتياجات المستوردين من الدولار، بعد مرور أقل من شهر على قرار نظام الانقلاب تعويم سعر صرف الجنيه، وسط ترويج الأذرع الإعلامية لمساهمة القرار في القضاء على السوق السوداء لتجارة الدولار، وتوفيره في البنوك بصورة طبيعية.

ويأتي هذا الارتفاع أيضا رغم حصول نظام الانقلاب على الدفعة الأولى من صندوق النقد الدولي المقدر بـ12 مليار دولار، والذي كان يفترض مساهمته في إيجاد توازن في سوق العملة المحلية، وتوفير الدولار، وخفض الأسعار.

 

*الريال السعودي يقترب من 5 جنيهات قبل “عمرة المولد

استقر سعر الدولار، أمام الجنيه في التعاملات الصباحية بالبنوك، اليوم الخميس، بأغلب البنوك الحكومية والخاصة، مسجلا 17.7 جنيها للشراء و18.15 جنيها للشراء.

وعرض البنك التجاري الدولي الدولار بـ17.6 جنيها للشراء و18.1 جنيها للبيع، في حين سجل الدولار 17.7 جنيها للشراء و18 جنيها ببنك القاهرة، وبلغ سعر الورقة الخضراء 17.65 جنيها للبيع و18.65 جنيها للبيع ببنك قناة السويس.

وسجل 17.66 جنيها للشراء مقابل 17.95 جنيها للبيع بالبنك العربي الإفريقي الدولي، وبلغ سعر صرف الدولار 17.9 جنيها للشراء و18.15 جنيها للبيع ببنك الشركة المصرفية العربية الدولية فاقدا 10 قروش بالنسبة لسعر البيع مقارنة بيوم أمس، وبلغ سعره ببنك الإسكندرية إلى 17.78 جنيها للشراء مقابل 18.15 جنيها للبيع.

ومن جانبها كشفت مصادر مصرفية اليوم فى تصريحات صحفية، عن أن هناك اتجاها قويا على العملة الأمريكية خلال الفترة الحالية، متوقعا المزيد من الارتفاعات في أسعار صرف الدولار، خصوصا بعد وقف البنك المركزي العطاءات الدولارية التي كان يضخ من خلالها العملة الصعبة بالبنوك المصرية لتمويل احتياجات المستوردين.

وأضات المصادر، أن البنك المركزي أصدر تعليمات للبنوك بتخصيص الفترة الحالية لصرف الدولار لمستوردي السلع الإستراتيجية كالمواد الغذائية والأدوية، خصوصا الطلبات المعلقة منذ فترة، مشيرا إلى أن قرار تحرير سعر صرف الجنيه كان له تأثير إيجابي على أوضاع سوق صرف العملات.

فى سياق متصل، ارتفع اليوم الخميس، سعر الريال مقابل الجنيه المصرى، ليسجل 4.89 جنيهات، بالتزامن مع بدء حجوزات عمرة المولد النبوى الشريف.

وارتفع سعر الريال السعودي مقابل الجنيه المصري بمناسبة عمرة المولد النبوي والتي تعد موسما للمعتمرين بالمملكة، والتي جعلت الطلب على الريال أكثر من أي وقت آخر. وسجل بنك فيصل ٤٫٦٧٥٧ جنيهات للشراء، و٤٫٨٩٢٧ جنيهات للبيع، وبنك البركة ٤٫٦٢٩٣ جنيهات للشراء، بينما سجل الريال السعودي في السوق السوداء وشركات الصرافة 4,75 جنيهات للشراء، و4,80 جنيهات للبيع

 

*بعد “لبن الأطفال”.. إسناد سبوبة “البورصة السلعية” للقوات المسلحة

أعلن محافظ الانقلاب بالبحيرة محمد سلطان عن إسناد إنشاء البورصة السلعية للخضر والفاكهة لجهاز الخدمة الوطنية، التابع للقوات المسلحة، وذلك خلال كلمته بمؤتمر إعطاء إشارة البدء لإنشاء البورصة السلعية فى مركز بدر.

وكانت السنوات الثلاث الماضية، التي تلت الانقلاب العسكري على أول رئيس مدني منتخب في 3 يوليو 2013، قد شهدت توسيع قادة العسكر من سيطرتهم على كافة مفاصل الاقتصاد الوطني، لدرجة تدخلهم في استيراد وبيع لبن الأطفال بعد أزمة مفتعلة، كما شهدت استيلاءهم على العديد من الصناعات الغذائية والكهربائية وأعمال الإنشاءات والمقاولات، مستغلين عدم دفعهم للضرائب واستغلالهم للجنود في العمل بدون أجر في تلك المصانع والمشروعات.

وتسببت تلك السياسة، على مدار السنوات الماضية، في إضعاف الشركات والمصانع ذات الطابع المدني، فضلا عن هروب العديد من المستثمرين الأجانب إلى خارج البلاد.

 

*نيويورك تايمز تحذر من افتتان ترامب بالسيسي

افتتان ترامب برجال أقوياء أمثال بوتين والسيسي، الذي وصفه بالشخص الرائع يشير إلى لا مبالاته، إن لم يكن احتقاره لجهود الترويج لحقوق الإنسان والديمقراطية”
جاء ذلك في سياق  افتتاحية مطولة لصحيفة نيويورك تايمز الخميس تحت عنوان “عالم من المشكلات ينتظر دونالد ترامب

وإلى النص الكامل
المشكلات التي يواجهها دونالد ترامب في اختيار وزير خارجيته يؤكد هواجس القلق بشأن قدرته على إدارة التحديات العالمية التي سيواجهها في منصبه، مثل الميول العدوانية لزعماء مثل  فلاديمير بوتين، وتهديدات داعش، والتوترات بين حلفاء الناتو.
في بعض الأحيان، توحي أحاديث حملة ترامب بإمكانية تحقيق نهج جديد، وفي أوقات أخرى، يقدم خليطا من الأفكار المتناقضة.
عقلية ترامب المروجة لـ “أمريكا أولا” تتضمن الحد من الدور الأمريكي في الخارج، لكنه دافع أيضا عن تبنيه موقفا صراما تجاه الخصوم.
كل ذلك خلق عدم قدرة مقلقة بشأن  التنبؤ بما يمكن أن يحدث، وهو ما أحدث تأثيرا على قدرة تفكير الحكومات والشركات.
ثمة علامات ضئيلة تشير إلى أن ترامب الذي يرفض الإحاطات اليومية من الأجهزة الاستخبارية يتفهم تلك التهديدات وكيفية التعامل معها.

داعش وسوريا
القوات الأمريكية المرتبطة بمعارك رئيسية لتحرير الموصل في العراق والرقة في سوريا من قبضة داعش تواجه متطرفين في كل مكان.
ترامب الذي قال : “أعرف عن داعش أكثر مما يعرفه الجنرالات” لم يقدم أي خطة باستثناء توجيه كلمات بذيئة للتنظيم.
وحول الشأن السوري، نوه ترامب إلى اعتزامه التخلي عن الدعم الأمريكي للثوار الذين يحاولون عزل الرئيس بشار الأسد، وألمح إلى اعتزامه الانضمام إلى التحالف بين بشار الأسد وروسيا، شريكة بشار في قصف المدنيين السوريين.
وبعد سقوط 500 ألف قتيل، لا يبدو أن هناك نهاية للحرب الأهلية الممتدة 5 سنوات، والتي خلقت فوضى وسمحت لداعش بالازدهار والاستحواذ على مساحات كبيرة من الأراضي السورية.
الجهود الموحدة لمحاربة داعش تتطلب إبرام اتفاق سلام بين الأسد وقوات المعارضة.
بيد أن وزير الخارجية جون كيري لم يستطع إقناع روسيا لدفع الأسد في هذا الاتجاه.
ترامب يبدو واثقا من قدرته على التعاون مع بوتين، لكن ليس واضحا بعد إمكانية قبول روسيا لأي اتفاق ما لم يسمح للأسد بالبقاء في السلطة لأجل غير مسمى، وهو الأمر الذي يرفضه السوريون الذين ارتكب ضدهم ممارسات وحشية.

إيران
تعهد ترامب بتمزيق اتفاقية 2015 التي أوقفت إيران بموجبها أخطر أنشطتها النووية مقابل رفع معظم العقوبات الدولية.
لكن ترامب اختار مستشارا للأمن القومي ومديرا لسي آي إيه من الذين يعارضون بشدة الاتفاق النووي، بغض النظر عن عواقب إنهائه.
إذا تم التخلي عن الاتفاق، ستستأنف إيران بالتأكيد برنامجها النووي.
شركاء أمريكا في الاتفاق، بريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين لن يعيدوا فرض العقوبات وفقا لما يتخيل ترامب أنه سيدفع طهران نحو اتفاق أفضل، علاوة على التأثير السلبي للشركات على الشركات الأمريكية في منافسة الأسواق الإيرانية.
سيضحى ذلك نوعا من الأزمة ذاتية الصنع لا يستطيع أي رئيس جديد تحملها.
معتدلو  إيران المنفتحون تجاه الغرب يحاربون المتشددين من بني جلدتهم الذين يأملون في استغلال عداء ترامب للتيقن من هزيمة حسن روحاني في الانتخابات المقبلة، وهو أمر يهم الولايات المتحدة بشأن أي الأطراف التي ينبغي أن تسود.

الانتشار النووي
قريبا سيقود ترامب الترسانة النووية الأمريكية، وخلال حملته تحدث بشكل عرضي عن إمكانية الانتقام من داعش باستخدام سلاح نووي، وعن ضرورة تطوير اليابان وكوريا الجنوبية والسعودية ترسانات نووية بدلا من الاعتماد على تحالفات دفاعية مع الولايات المتحدة.
ومنذ الحرب العالمية الثانية، تسعى الولايات المتحدة إلى منع الحرب النووية وتقليص نطاق الترسانة النووية.
سيكون أمرا كارثيا إذا استخدم ترامب السلاح النووي خلال فترة رئاسته أو شجع دول أخرى على اقتنائه.

النظام العالمي
تشكيك ترامب في أهمية الناتو وتحالفات أخرى والدور الأمريكي في العالم هز المؤسسات الأساسية التي حفظت السلام في أوروبا ومناطق أخرى على مدى عقود.
لكن الرئيس المنتخب لم يقدم أي تحليل متماسك حول ماهية الخطأ في تلك التحالفات، أو ماهية المؤسسات التي يمكن أن تحل محلها.
افتتان الملياردير الجمهوري برجال أقوياء  أمثال بوتين والرئيس السيسي، الذي وصفه بالشخص الرائع يشير إلى لا مبالاته، إن لم يكن احتقاره،  لجهود الترويج لحقوق الإنسان والديمقراطية.
لم يبد ترامب أي مشاعر قلق حيال التوسع الروسي في أوكرانيا.
وعلاوة على ذلك، فإن  خطته للانسحاب من اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ تسمح للصين بمد نطاق توسعه في آسيا.
ويمتلك الرؤساء صلاحيات واسعة لاتخاذ قرارات أحادية في السياسة الخارجية.
وبالرغم من ذلك، يمكن للكونجرس والدبلوماسيين وجماعات المصالح والإعلام والقادة الأجانب تشكيل النوايا الرئاسية وكذلك إحباطها.
وطالما اعتمد  العالم على الولايات المتحدة كـ “يد ثابتة”، لكن التحديات سيتكون أكثر تعقيدا مما يتخيل ترامب، ولا توجد إلا أسباب ضئيلة تدفع للاعتقاد بأنه سيضحى قادرا على تشكيل جبهات قوية في تلك الجبهات.

كوريا الشمالية
ربما تكون تلك الدولة الأسيوية هي الاختبار المبكر حيث قد تمتلك قريبا وقودا نوويا كافيا لصنع 20 قنبلة، وقد تنشر رؤوسا نووية تستطيع ضرب كوريا الجنوبية واليابان والأصول الأمريكية في منطقة الباسيفيك.
وقال الخبراء إن إنتاج كوريا الشمالية لمزيد من القنابل النووية قد يزيد من فرصة مواجهة عسكرية.
وهدد ترامب بتوجيه صفعة تتعلق بضرائب الصادرات الصينية، لسبب جزئي مفاده إجبار بكين على ممارسة المزيد من الضغوط على بيونج يانج.
وباعتبارها المورد الرئيسي للشمال، فإن للصين دور حيوي في الوصول إلى حل في القضية النووية، لكن رفع الضرائب على بكين قد يتسبب في حرب تجارية ويقلص من مساحة التعاون.

 

السعودية أبلغت الانقلاب بوقف صندوق الـ60 مليار ريال.. الجمعة 18نوفمبر.. إبادة جماعية بـسجن”برج العرب”

ارحلالسعودية أبلغت الانقلاب بوقف صندوق الـ60 مليار ريال.. الجمعة 18نوفمبر.. إبادة جماعية بـسجن”برج العرب

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*العفو الرئاسي.. “سم مدسوس في العسل

“دسوا لهم السم في العسل”.. هو ملخص حال 82  شابًا من الشباب الصادر بحقهم قرار بالعفو من الرئيس عبد الفتاح السيسي، بقائمة مقدمة من اللجنة الخماسية الوطنية؛ لبحث ملفات المعتقلين، في قضايا خرق قانون التظاهر؛ لأن العفو يزيل العقوبة ولا يزيل الجريمة.

فبـ”4″ مواد من قانون العقوبات، ومواد بالدستور، يتحكم النظام في مصير هؤلاء الشباب وسلب حريتهم، وينزع مزايا وحقوق وطنية منهم.

ووفقًا لنصوص قانون العقوبات وتحديدًا بالباب الحادي عشر ففي المادة ” 74″ التي تنص على أن العفو عن العقوبة المحكوم بها يقتضي إسقاطها كلها أو بعضها أو إبدالها بعقوبة أخف منها مقررة قانونًا، ولا تسقط العقوبات التبعية ولا الآثار الجنائية الأخرى المترتبة على الحكم بالإدانة ما لم ينص في أمر العفو على خلاف ذلك.

أما المادة 75 فتنص على أنه “إذا صدر العفو بإبدال العقوبة بأخف منها تبدل عقوبة الإعدام بعقوبة الأشغال الشاقة المؤبدة، وإذا عُفي عن محكوم عليه بالأشغال الشاقة المؤبدة أو بدلت عقوبته وجب وضعه حتمًا تحت مراقبة البوليس مدة خمس سنوات، والعفو عن العقوبة أو إبدالها إن كانت من العقوبات المقررة للجنايات لا يشمل الحرمان من الحقوق والمزايا المنصوص عنها في الفقرات الأولى والثانية والخامسة والسادسة من المادة الخامسة والعشرين من هذا القانون”.

وهناك 4 مواد من القانون الذي تحدثت عنه نص المادة السابقة والتي ستسلب عددًا من المميزات التي يتمتع بها أي مواطن مصري، يحاول أن  يعيش بشكل طبيعي، حيث نصت المادة 25 من القانون علي أن كل حكم بعقوبة جنائية يستلزم حتمًا حرمان المحكوم عليه من الحقوق والمزايا الآتية:

1- القبول فى أى خدمة فى الحكومة مباشرة أو بصفة متعهد أو ملتزم أيًا كانت أهمية الخدمة.

2- التحلي برتبة أو نشان.

3- الشهادة أمام المحاكم مدة العقوبة إلا على سبيل الاستدلال.

4- إدارة أشغاله الخاصة بأمواله وأملاكه مدة اعتقاله ويعين قيمًا لهذه الإدارة تقره المحكمة, فإذا لم يعينه عينته المحكمة المدنية التابع لها محل إقامته فى غرفة مشورتها؛ بناءً على طلب النيابة العمومية أو ذي مصلحة فى ذلك، ويجوز للمحكمة أن تلزم القيم الذي تنصبه بتقديم كفالة.

 ويكون القيم الذي تقره المحكمة أو تنصبه تابعًا لها فى جميع ما يتعلق بقوامته، ولا يجوز للمحكوم عليه أن يتصرف فى أمواله إلا بناءً على إذن من المحكمة المدنية المذكورة، وكل التزام يتعهد به مع عدم مراعاة ما تقدم يكون مُلغى من ذات.

أما المادة الأخرى من القانون وهي المادة 26 والمتعلقة بالوظيفة، في حال إن كان المعفى عنه يعمل في وظيفة حكومية فتنص تلك المادة علي أنه سيتم عزله وحرمانه من تلك الوظيفة، ولا يجوز أن يتم تعيينه في وظيفة حكومية أخرى.

وتنص تلك المادة على “العزل من وظيفة أميرية هو الحرمان من الوظيفة نفسها ومن الرواتب المقررة لها  وسواء كان المحكوم عليه بالعزل عاملًا في وظيفته وقت صدور الحكم عليه أو غير عامل فيها لا يجوز تعيينه في وظيفة أميرية ولا نيله أى راتب مدة يقدرها الحكم، وهذه المدة لا يجوز أن تكون أكثر من ست سنوات ولا أقل من سنة واحدة.

أما المادة 28 فتفيد بأن المحكوم عليه في قضية جنائية سيكون تحت مراقبة الشرطة لمدة مساوية لمدة عقوبته، وتنص هذه المادة على أن “كل من يحكم عليه بالأشغال الشاقة أو السجن لجناية مخلة بأمن الحكومة أو تزييف نقود أو سرقة أو قتل في الأحوال المبينة في الفقرة الثانية من المادة 234 من هذا القانون أو لجناية من المنصوص عليها في المواد 356 و 368 يجب وضعه بعد انقضاء مدة عقوبته تحت مراقبة الشرطة مدة مساوية لمدة عقوبته بدون أن تزيد مدة المراقبة على خمس سنوات، ومع ذلك يجوز للقاضي أن يخفض مدة المراقبة أو أن يقضى بعدمها جملة.

وفي حال عدم قيام المعفى عنه بتنفيذ قرار المحكمة بالمراقبة، تقضي المادة 29، من قانون العقوبات علي أنه يترتب على مراقبة الشرطة إلزام المحكوم عليه بجميع الأحكام المقررة في القوانين المختصة بتلك المراقبة, ومخالفة أحكام هذه القوانين تستوجب الحكم على مرتكبها بالحبس مدة لا تزيد على سنة واحدة.

وللتأكيد علي ذلك قال المستشار رفعت السيد، رئيس محكمة جنايات القاهرة الأسبق، إن هناك نوعين من العفو الذي من الممكن أن يصدره الرئيس وهما “عفو عن العقوبة، وعفو شامل، ولكن العفو الشامل يجب أن يكون بموجب موافقة من مجلس النواب وتشريع قانون لضمان دستوريته.

وأضاف السيد، وفقا لـ”المصريون”، أن هناك عددًا من الامتيازات سيتم منعها عن الشباب المعفى عنهم مستقبلًا وهي” الحرمان من مباشرة الحقوق السياسي، وتولي الوظائف الحكومية، بالإضافة إلى عدم إمكانية الترشح في الانتخابات البرلمان أو انتخابات المجالس المحلية”.

وتابع رئيس محكمة الجنايات الأسبق، أن العفو الذي أصدره السيسي عن الشباب يعد عفوًا للتنازل عن المدة التي من المقرر أن يقضيها المحبوس على ذمة قضية ما، ولا تسقط بدورها الجريمة.

وأوضح أن جريمة الشباب تسقط بعد انتهاء مدة العقوبة التي حكمت المحكمة بها، خلال نظرها للقضية في الجلسات وحكمها النهائي بها.

وأشار السيد إلى أن الشباب المعفى عنهم وفقًا لتهمة خرقهم لقانون التظاهر، لن تسقط عنهم التهمة إلا في حالة واحدة وهي أن يشرع البرلمان قانونًا جديدًا خاصًا بالتظاهر، أو إسقاط المحكمة الدستورية دستورية القانون خلال نظرها للطعن المقدم من المحامين المعترضين، أو في حالة تعديل القانون من أساسه.

 

*أهالي سيناء محرومون من العفو الرئاسي

ترددت أنباء مؤخرًا عن صعوبة التواصل مع لجنة العفو الرئاسي التي شكلتها رئاسة الجمهورية برئاسة الدكتور أسامة الغزالي حرب، حيث أصبح الوصول إليها أشبه بالحلم الذي لا تتوقع تحقيقه على أرض الواقع ولا سيما بعد شكاوى العديد من أهالي سيناء من عدم قدرتهم على التواصل مع اللجنة وهو ما أكده  أحمد أبو دراع مراسل جريدة المصري اليوم بسيناء، حيث ذكر أن هناك أكثر من محاولة للتواصل مع اللجنة ولكن يبدوا أن اللجنة خارج الخدمة.

 قالت الحوفي، إن حلقة الوصل بين اللجنة وأهالي سيناء هم أعضاء مجلس النواب .

وبدورنا تحدثنا مع عدد من نواب شمال سيناء الذين أكدوا أن اللجنة رفضت استقبال أي طلبات من أهالي سيناء لعدم توافر شروط لجنة العفو عليهم.

وفي السياق السابق كشف حسام رفاعي عضو مجلس النواب عن شمال سيناء، أن لجنة العفو الرئاسي رفضت استقبال أسماء من سجناء سيناء لعدم توافر شروط العفو الرئاسي التي حددتها اللجنة على معتقلين أهالي سيناء .

وأضاف رفاعي في تصريح صحفى، أن اللجنة المشكلة من رئاسة الجمهورية تشترط في لائحة العفو أن يكون المحبوس على ذمة قضايا رأي وحرية نشر وهذا ما لا ينطبق على معتقلي أهالي سيناء، لأن معتقلي أهالي سيناء معظمهم محبوسون على ذمة قضايا الانضمام إلى جماعة إرهابية وتخريب وهو ما جعل اللجنة ترفض طلبات النواب يشأن تشكيل قائمة بأهالي سيناء المحبوسين.

وأشار إلى أن نواب شمال سيناء  تقدموا بطلب للرئيس عبدالفتاح السيسي بتشكيل لجنة تخص سيناء وخاصة أن هناك كثيرًا من أبناء سيناء تم حبسهم بدون تهم ويتم النظر الآن في تشكيل هذه اللجنة قائلاً:” ننتظر رد النائب طارق الخولي “.

وفي نفس السياق قال رحمي عبدربه عضو مجلس النواب عن شمال سيناء، إن لجنة العفو الرئاسي رفضت استقبال أسماء معتقلين من أهالي سيناء لعدم انطباق شروط اللجنة عليهم .

وأضاف في تصريح صحفى، أن الاتهامات التي وجهت لسجناء أهالي سيناء تختلف عن  شروط اللجنة المشكلة من قبل الرئاسة وخاصة أن التهم الموجهة إلى أهالي سيناء تشمل الانضمام لجماعة إرهابية والتخريب والعنف وسفك الدماء .

وتابع: “منتظرون رد الرئاسة فيما يخص عمل لجنة  لدراسة حالات أهالي سيناء خاصة أن هناك الكثير من المحبوسين ليس على ذمة قضايا”. 

 

*هل يُحاسب الجناة في واقعة مقتل بائع أسماك بقسم شرطة؟!

لا تزال حادثة مقتل مجدي مكين، بائع السمك المصري، في أحد أقسام شرطة العاصمة القاهرة، تتفاعل في الأوساط السياسية والإعلامية والاجتماعية في البلاد، في ظل مطالبات بفتح تحقيق رسمي لكشف ملابسات تلك الحادثة التي شبهها الكثيرون بواقعة مقتل محسن فكري، بائع الأسماك المغربي نهاية أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، كان لهم الدور الأبرز في إثارة قصة مقتل مكين، وذلك من خلال إطلاق هاشتاغ (وسم) يحمل اسم الضحية، نشرت عبره تفاصيل الواقعة، ومطالبات ودعوات لمحاسبة الجناة، الى جانب مقطع مصور تظهر فيه جثة عليها علامات التعذيب، قيل أنها جثة البائع الفقير، الذي منع حتى من بيع الأسماك على عربته المتواضعة، في حي الأميرية في القاهرة.

عائلة مكين، تؤكد أن ابنها اعتقل من قبل عناصر أمنية في قسم شرطة الأميرية، أثناء تجواله بعربة بيع الأسماك “دون سبب واضح لاعتقاله، وتم تعذيبه حتى الموت خلال يوم واحد”، فيما تتهم الشرطة الضحية بأنه كان يحمل كمية من المخدرات.

مينا بولس، نجل شقيق مكين، قال إن العائلة تقدمت أمس الخميس، بثلاثة شكاوى “ضد ضابط شرطة تسبب بوفاة عمي”، الأولى لنيابة منطقة الأميرية والثانية للنيابة العامة المصرية، والثالثة لوزارة الداخلية.

وشدد أن عمله “بائع سمك بسيط، ومهما فعل لا يستحق أن يتعرض للتعذيب الذي أدى إلى مقتله”.

وفي السياق كشف علي الحلواني، محامي مكين، أن النيابة العامة المصرية “حررت الخميس، محضرا بواقعة قتل وتعذيب موكلي”.

وأوضح، أن “النيابة تنتظر تقرير الطب الشرعي النهائي حول المجني عليه”.

وأضاف الحلواني أنه “في حال إثبات واقعة التعذيب حتى الموت، سيتم توجيه اتهام رسمي للضابط محل الشبهة”.

ومن ردود الفعل على الحادثة، ما كتبه الإعلامي المصري يوسف الحسيني على مواقع التواصل الاجتماعي أن “ما شاهدته من صور وفيديوهات لجثمان مفترض، أنه لمجدي مكين، يدفع بضرورة استجواب وزير الداخلية (اللواء مجدي عبد الغفار) في البرلمان و تشريح الجثة بحضور لجنة برلمانية”.

أما الحقوقي المصري، جمال عيد فكتب “واقعة تعذيب مجدي مكين سادية ومجرمة، قوانين الأغنياء والسادة والعسكر لا تنصف الفقراء أو المعارضين”.

وكذلك أخذ بعض النواب في البرلمان المصري، وعدد من الأحزاب، أماكن لهم في موجهة استنكار وشجب ما حصل، والمطالبة بكشف كافة الملابسات، حيث أصدر الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، القريب من السلطة، بيانا قال فيه إن “الشرطة وفق روايات شهود عيان، قامت بتعذيب مكين تعذيبا شديدا أدى لوفاته، بينما نفت الداخلية ذلك”.

وطالب البيان، بـ “ضرورة فتح تحقيق محايد في الواقعة”.

 

 

*هل تمتد سيطرة الجيش بمصر للمستشفيات والمستلزمات الطبية؟

كشفت مصادر طبية ؛ سعي القوات المسلحة في مصر إلى بسط يدها على أجزاء من قطاع الصحة والمستلزمات الطبية والدواء، لتوسيع نشاطها الاقتصادي الذي امتد إلى غالبية القطاعات المدنية.

ويمتلك الجيش نحو 45 مستشفى ومركزا طبيا وعيادة، في 16 محافظة، معظمها في العاصمة القاهرة، وفق موقع وزارة الدفاع المصرية الالكتروني.

في المقابل، يعاني قطاع الصحة الهش في مصر من استشراء الفساد، ونقص المعدات، وسوء الخدمات الصحية المقدمة، وغياب الرقابة في بلد فيه أكثر من 1800 مستشفى.

وكشف استشاري في جراحة الأنف والأذن والحنجرة، أن “الجيش بصدد توسيع نشاطه، في مجال الصحة، ويقوم على إعداد قوائم بأسماء الأطباء المتميزين للعمل معه في المرحلة المقبلة“.

الجيش يجند الأطباء

وقال إن إحدى الجهات السيادية اتصلت به وطلبت منه إدارة إحدى المستشفيات التي استولت عليها الحكومة من جماعة الإخوان المسلمين، ولم يستطع التملص من هذا الطلب إلا بعد توسط عائلته لدى تلك الجهات، بما لها من علاقات وأواصر قوية بنظام دولة مبارك القديمة، وفق قوله.

وأضاف أن “أحد الأطباء ألح علي في قبول تسجيل اسمي معهم؛ لأنه ربما لن أجد عملا فيما بعد إلا معهم“.
وعن سبب رفضه مثل تلك العروض، وهو أحد الداعمين لمظاهرات 30 حزيران/ يونيو، أجاب قائلا: “في عهد مبارك كنا نجهز الفائز في الاتخابات البرلمانية، ولكن كان هناك حدود لدولة مبارك، أما اليوم فلا يوجد حدود لنظام السيسي“.

وقال مدير إدارة الخدمات الطبية فى القوات المسلحة، اللواء طبيب مصطفى أبو حطب، خلال مؤتمر إعلان قبول دفعة جديدة من الطلبة الجامعيين بالقاهرة، في شباط/ فبراير الماضي، إن “الفترة المقبلة ستشهد افتتاح مستشفيات عسكرية في العديد من المحافظات، بالإضافة إلى انشاء مراكز أورام، ومعالجة العسكريين والمدنيين“.

إلهاء الجيش

من جهته، وصف الأمين العام المساعد لنقابة الأطباء، رشوان شعبان، الطرح الذي يطالب بتولي الجيش إدارة المستشفيات العامة؛ ب”النغمة الممجوجة، متسائلا : “هل نلغي جميع الوزارات الحكومية، ونترك الجيش يدير كل شيء؟ هل هذا هو دور الجيش؟“.

وشدد شعبان على أن هناك “منظومة للنجاح وأخرى للفشل، وأن وضع عسكري في كل مكان هو إلهاء الجيش فيما ليس له فيه”، كما قال.

وفنّد شعبان المزاعم القائلة بأن الجيش استطاع توفير ملايين الدولارات في مناقصة برلين الشهيرة، والحصول على سعر منافس، قائلا: “الأمر لا يحتمل كل هذه الضجة، فالأمر بكل بساطه أنه تولى مناقصة كبيرة من وزارة الصحة لجميع المستشفيات الحكومية والجامعية والعسكرية وغيرها، وحصل على خصم أكبر

وكانت الخدمات الطبية للقوات المسلحة قد أجرت في نيسان/ أبريل الماضي؛ مناقصة في برلين بألمانيا لشراء مستلزمات وأجهزة طبية، لجميع المستشفيات في مصر، بلغت قيمتها نحو أربعة مليارات يورو.

وأعلن مدير إدارة الخدمات الطبية فى القوات المسلحة، اللواء مصطفى أبو حطب، في تصريحات صحفية في تموز/ يوليو الماضي أن “الهدف الرئيسي من مشاركتها في المناقصة الموحدة لأدوية الأورام ومن بعدها مستلزمات الأجهزة الطبية، هو ضمان الجودة والحصول على الكميات المطلوبة بأقل الأسعار عمّا كان يحصل عليه الوكلاء المحليون“.

وجدد الأمين العام المساعد لنقابة الأطباء؛ مطالبته “بزيادة ميزانية الصحة من أجل تقديم خدمة صحية جيدة، فالحكومة خالفت الدستور بعدم تخصص نسبة 3 في المئة من الناتج القومي الإجمالي للإنفاق على الصحة، فهي لم تتجاوز في موزانة 2016/2017 نصف هذه النسبة، أي نحو 48 مليار جنيه فقط“.

تدخل الجيش مشروط

من جهته، رهن رئيس لجنة الدفاع عن الحق بوزارة الصحة (لجنة رسمية)، محمد حسن خليل، تدخل القوات المسلحة في قطاع الصحة بـ”وجود ضرورات، ويزول دورها بزوالها”، بحسب تعبيره.

وقال : “تدخل الجيش في قطاع مثل الصحة لا يرضي أحد، كما أن الفساد والإهمال لا يرضي أحد، وينبغي أن يكون دوره مرهونا بحل أزمة، والقطاع المدني لم يترك لنا فرصة للدفاع عنه“.

وانتقد “مبالغة الوكلاء التجاريين للمستلزمات والأدوات الطبية، والأدوية في جني أرباح طائلة من المناقصات التي يحصلون عليها من وزارة الصحة، وباقي القطاعات الطبية“.

ولكنه أكد في الوقت نفسه؛ أن الجيش “لن يستطيع إدارة الهيكل الصحي للمنظومة الصحية في مصر”، مطالبا “بفصل قطاع الخدمة المدنية بالقوات المسلحة عن الجيش، وأن يوضع تحت رقابة الأجهزة الرقابية مثله مثل باقي الشركات؛ فما يقوم به ليس نشاطا سريا كالإنفاق العسكري“.

الصحة أطعمت المصريين لحم الحمير

على الجانب الآخر، أشاد رئيس شعبة المستلزمات الطبية، محمد إسماعيل، بدور الجيش في التعامل مع الأزمات. وقال لـ”عربي21″: “لا توجد هيئة منظمة مثل الجيش.. في ظل فساد وزارة الصحة أكلنا لحم حمير، ومبيدات مسرطنة، أتمنى أن يقوم الجيش بهذا العمل“.

وأكد أن “تورط عدد من المسؤولين في وزارة الصحة في قضايا فساد بالملايين في قضية واحدة يكشف مدى اهتراء المنظومة الصحية”، لافتا إلى أن إدارة الخدمات الطبية للقوات المسلحة التابعة لهيئة الإمداد والتموين بالجيش تدخلت وطالبت مستشفيات وزارة الصحة والجامعات بالإشراف على نفقاتها”، كما قال.

 

*المتحدثة باسم “معتقلي الإسكندرية”: إبادة جماعية بـ”برج العرب

أكدت المتحدثة باسم معتقلي الإسكندرية عن تعرض المعتقلين داخل سجن برج العرب للإبادة الجماعية على يد قوات أمن الانقلاب.

وقالت المتحدثة باسم معتقلي الإسكندرية التي اكتفت بذكر ندا من اسمها، في مداخلة مع قناة “مكملين” الفضائية ،اليوم الجمعة، إن المعتقلين يتعرضون لحملة ممنهجة لإبادتهم تمامًا وكسر شوكة المعتقلين داخله بقيادة حسن السوهاجي، مساعد وزير الداخلية في حكومة الانقلاب، مشيرة إلى أن تلك الحملة تستهدف المعتقلين وذويهم.

وأضافت أن الحملة تتضمن التنكيل بالمعتقلين وإبعاد العديد منهم إلى سجون بعيدة، مشيرة إلى منع الزيارة عن المعتقلين خلال الفترة الماضية وإلى إطلاق قنابل مسيلة للدموع على المعتقلين داخل الزنازين.

وكانت سلطات الانقلاب بسجن برج العرب قد قامت، أمس، بترحيل  28 من المعتقلين إلى سجن وادي النطرون، في إطار جرائم وانتهاكات إدارة السجن بحق المعتقلين منذ مطلع الأسبوع الجاري.

يأتي هذا بعد أسبوع حافل بالجرائم والانتهاكات بحق المعتقلين بالسجن وذويهم؛ حيث قامت تلك مليشيات الانقلاب بالاعتداء على ذوي المعتقلين بالهراوات والعصى عقب تجمهرهم، أمس، أمام السجن للاطمئنان على ذويهم، فضلاً عن الاعتداء على المعتقلين داخل السجن بإلقاء قنابل الغاز والخرطوش داخل الزنازين والاعتداء من قبل القوات الخاصة عليهم، ما أسفر عن وقوع إصابات بالغة بين المعتقلين.

ففي عنبر 3 أصيب عدد من المعتقلين بطلقات الخرطوش وأصيب شابان بكسور بالذراع وحالتان بحرق بالوجه جراء ضرب قنابل الغاز، فضلاً عن إصابات قطعية وحروق وكدمات واختناقات غاز بغرفة 13 وغرفة 17 في عنبر 23 وغرفة 13 في عنبر 2 وغرفة 7 في عنبر 24 وغرفة 13 و18 في عنبر 22، كما تم سحل معتقلي عنبر 2 عرايا مربوطي الأيدي من الخلف وتفجير أبواب الزنازين بمواد مفرقعة لمنع المعتقلين من الاحتماء داخل الزنازين، فضلاً عن ترحيل 50 معتقلاً إلى سجن جمصة. 

وشهد، الإثنين الماضي، رفض إدارة السجن فتح الزنازين على المعتقلين لأخذ القمامة أو خروج الجلسات أو الزيارات، ما دفع المعتقلين للهتاف داخل الزنازين، فدخل الضابط نفسه ويدعى “علاء السيد” وقام بالاعتداء علي المعتقلين ما تسبب في إصابة بعضهم بإصابات بالغة فى الوجه؛ الأمر الذي زاد من هتاف المعتقلين، وتم استدعاء فرقة من القوات الخاصة برفقة الضابط “عمرو عمر” لاقتحام عنبر 21، حيث تم ضرب قنابل الغاز المسيلة للدموع على العنبر لإجبار المعتقلين على فتح الزنازين مما تسبب في وقوع حالات اختتاق وإغماءات بين المعتقلين، تم على أثرها اقتحام الزنازين وتقييد المعتقلين وتعصيب أعينهم والاعتداء بالضرب المبرح عليهم.

 

 

*شعبة الأدوية: إغلاق المصانع أصبح وشيكًا

حذر هشام حجر، رئيس شعبة الأدوية بغرفة صناعة الدواء باتحاد الصناعات المصرية، من توقف مصانع الأدوية عن العمل خلال الفترة المقبلة جراء تفاقم أزمة ارتفاع أسعار الخامات الدوائية بعد قرار نظام الانقلاب تعويم سعر الجنية وسيطرة الجيش على استيراد المستلزمات الطبية.

وقال حجر، في تصريحات صحفية، إنه فى حالة عدم اتخاذ الحكومة لإجراء عاجل خلال أسبوعين على أكثر تقدير لحل أزمة ارتفاع أسعار الخامات الدوائية، سيحدث تفاقم كبير للغاية فى أزمة الدواء ستظهر إثارة في غضون شهر، ويتمثل في “تقلص الصناعة وتوقف عملية الإنتاج وبالتالى عدم توافر الدواء بالسوق الدوائي المصري.

وأضاف حجر، أن المصانع لم تعد قادرة على استيراد أى مواد خام جديدة بسبب ارتفاع سعر الدولار رسميًا، عقب قرار تحرير سعر الصرف، فى الوقت الذى ترتبط فيه الأدوية بنظام “التسعير الجبري” علي السعر القديم للدولار والبالغ  8.88 جنيه، مما أدى إلى ارتفاع تكلفة الإنتاج عن البيع، وهو ما يكبد الشركات خسائر كبيرة لا تتمكن معها من إحضار مواد خام جديدة للاستمرار في الإنتاج ، مشيرًا إلى إرتفاع أسعار المواد الخام الدوائية بنسبة 100%.  

وكان نظام الانقلاب قد اتخذ الأسبوع قبل الماضي سلسلة قرارات إقتصادية كارثية، شملت تعويم الجنية وزيادة اسعار الوقود؛ الأمر الذي تسبب في أزمة طاحنة في الادوية والمستلزمات الطبية آثرت سلبًا علي مراكز الكلي وأصحاب الامراض المزمنة.

 

*إضراب معتقلو مركز شرطة كفر صقر بالشرقية ردا علي الانتهاكات بحقهم

دخل معتقلو مركز شرطة كفر صقر بالشرقية إضرابهم عن الطعام لليوم الثاني، أحتجاجا منهم علي سوء المعاملة، ومنع دخول الطعام والدواء والملابس الشتوية لهم، وعدم كفاية الطعام المقدم من إدارة السجن”الجراية” فضلا عن سوء حالته، بالإضافة للإعتداء علي ذويهم خلال زيارتهم أمس الخميس، والتعنت في الإفراج عن الحاجة سمية عبدالفتاح، زوجة زميلهم المعتقل الحاج، محمد أحمد عبدالله والتي إعتقلتها قوات أمن الإنقلاب بمركز الشرطة، أثناء تواجدها بنيابة كفر صقر صباح أمس الأول الاربعاء، بالتزامن مع عرض زوجها المعتقل، علي النيابة، في محاولة منها  للإطمئنان عليه وإعطائه بعض الأطعمة والأدوية، كونه مريض بارتفاع ضغط الدم والسكر، والتي أخلت النيابة سبيلها أمس بكفالة 1000 جنيها.

من جانبها حملت رابطة أسر معتقلو كفر صقر بالشرقية، مأمور مركز الشرطة، ورئيس المباحث، ومدير أمن الشرقية، المسئولية الكاملة عن سلامتهم، مناشدين منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان التدخل لوقف نزيف الإنتهاكات التي تمارس بحقهم والمنافية لكافة المواثيق والأعراف

 

*اعتقال 5 من الشرقية بينهم عضو مجلس الشعب بـ 2012

اعتقلت قوات أمن الانقلاب بمدينة العاشر من رمضان فى الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة 5 أهالى مدينة ديرب نجم من منازلهم بمدينة العاشر من رمضان، بينهم عضو مجلس الشعب 2012 محمود الوحيد، واقتادتهم لجهة غير معلومة.
وأفاد شهود عيان من الأهالى بأن قوات أمن الانقلاب داهمت عددا من المنزل وروعت النساء والأطفال فى مشهد همجي، واعتقلت كلا من  محمود السيد الوحيد عضو مجلس الشعب 2012 وأحد رموز العمل الدعوي والخيري بالشرقية.
ومصطفى عبدالكريم عبده جمعة، والذى سبق  أن تم اعتقاله في شهر مايو 2014م وأفرج عنه يوم الاثنين 11 مايو 2015، وعلام رمضان عطية عبدالله، خبير  تنمية بشرية، وسبق أن تم اعتقاله أيضا في شهر يوليو 2014م وأفرج عنه يوم الاثنين 11 مايو 2015م وحازم منصور، مصمم اعلانات  وافقتادتهم جميعا لجهة غير معلومة.
من جهتها استنكرت رابطة أسر المعتقلين بالشرقية الجريمة وطالبت بالكشف عن مكان احتجاز المعتقلين ورفع الظلم الواقعة عليهم ووقف نزيف الانتهاكات وتكبيل الحريات، وناشدت منظمات حقوق الإنسان المحلية والدولية بالتدخل لرفع الظلم الواقع على المعتقلين وتوثيق الجريمة.
كما اعتقلت من كفر صقر أشرف متولى للمرة الثالثة مدرس اللغة الفرنسية بعدما اقتحمت منزله بكفر صقر فى الساعات الأولى من صباح اليوم واقتادته لجهة غير معلومة بشكل تعسفى، استمرارا لجرائمها بحق أحرار الشرقية الرافضين للظلم.
ويقبع فى سجون الانقلاب من مدينة ديرب نجم ما زيد عن 220 معتقلا من بين ما يزيد عن 2500 معتقل بمدن ومراكز الشرقية فى ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان وثقتها العديد من المنظمات الحقوقية.

 

*ارتفاع سعر الدولار في السوق السوداء مسجلًا 17 جنيهًا للبيع

عادت السوق الموازية لبيع الدولار، من جديد بعد أن ترنحت الأسبوعين الماضيين عقب قرار تعويم الجنيه، في ظل عدم بيع البنوك العملة الخضراء، حيث سجل اليوم الجمعة أعلى سعر 16.46 جنيها للشراء، و17 جنيها للبيع.
وقال متعاملون في السوق الموازية أن المعاملات بدأت في السوق السوداء من مساء الأربعاء لكثرة حالة الطلب عليها في ظل قلة المعروض، واتجاه المواطنين للبيع في البنوك الفترة الماضية ، في الوقت التي تحجم فيه البنوك عن عمليات البيع.

 

*نائب مستقيل من برلمان السيسي : المجلس ليس سوى ديكور ديمقراطي للسلطة الحاكمة

انضم أكمل قرطام إلى قائمة النواب المستقيلين والمسحوبة عضويتهم من مجلس نواب السيسي بعد تقديمه استقالته يوم الثلاثاء بعد وصفه البرلمان بأنه “غير مؤهل للقيام بدوره التشريعي والرقابي وأنه ليس سوى ديكور ديمقراطي للسلطة الحاكمة“.

وأكد قرطام، وهو رئيس الكتلة البرلمانية لحزب المحافظين في تصريحات صحفية، أن أغلبية نواب هذا برلمان يتلقون تعليمات من أجهزة معينة في الدولة ويخضعون للسلطة التنفيذية طمعا في مصالح خاصة، كما انتقد طريقة إدارة المجلس من قبل رئيسه علي عبد العال قائلا إنها “غير ديمقراطية“.

ولم يكن قرطام أول نائب يتقدم باستقالته من مجلس السيسي الذي عقد أول جلسة له في شهر يناير الماضي، حيث كان أول المستقيلين من المجلس، النائب كمال أحمد الذي تقدم باستقالته في يناير الماضي بعد جلستين فقط، واصفا البرلمان بأنه تحول إلى “سيرك“.

وتلا كمال أحمد النائب المعين سري صيام الذي استقال في فبراير الماضي، مؤكدا، في تصريحات صحفية، أنه تعرض للتهميش داخل البرلمان ولم يتم اختياره ضمن النواب الخبراء للإسهام في إعداد مشروع اللائحة الجديدة للمجلس.

 

*محام دولي: المجلس العسكري أسس منظومة فساد منعت عودة أموال “مبارك

قال د. محمود رفعت المحامي والقانوني الدولي إنه قام بمجهود في استعادة الأموال المصرية المهربة للخارج عن طريق مبارك وعصابة حكمه، إلا أنه أكتشف أن المجلس العسكري وبمساندة نائبه العام عبد المجيد محمود بعد ثورة 25 يناير يخدعونه وأخرجوا الأموال على حسب جلب الأموال وكانت كأنها آلة فساد متكاملة.

وأضاف القانوني المصري المقيم بفرنسا د.محمود رفعت في حواره مع قناة الشرق الفضائية، أنه وجه هذه المؤسسات لكيفية التعامل من خلال وزارة الخارجية واتصالها بمكاتبة السفارات بالتعاون مع وزارة العدل بأن “يخاطبوا وزارات العدل والخارجية في بريطانيا وفي سويسرا تحديدًا وفرنسا وتجيبوا الأموال عن طريق واحد اثنين ثلاثة ثم فوجئت بآلة فساد متكاملة”.

وخلص رفعت إلى أنه لم يقبل بحال من الأحوال المشاركة في هذه القضية رغم أن أخلاقيات المهنة تحتم على المحامي ألا ييرفض لاقتناعه بإجرام موكله، وذلك من منطلق فكرة حقوق الانسان التي تحتم عدم الرفض، مشيرًا إلى أنه رفض لسبب آخر هو: أن الأموال التي سيتقاضها من خزانة الدولة فلم يرضى على نفسه.

وأضاف: “حدث تضارب مصالح فأنا مصلحتي كمصري أعيد الأموال وما ينفعش أكون خصم ومحاميًا في نفس الوقت، وقمت بمجهود في استعادة الأموال المجمدة والمجلس العسكري والنائب العام خدعاني”.

ووصف خديعة المجلس العسكري بقيادة طنطاوي حينها بأنهم “نيموني على أساس أنهم ماشيين في خطوات”.

وأعتبر محمود رفعت أن “ثورة يناير حققت زخما وحضورا شعبيا رضخ له الجميع والنائب العام السويسري حينها اصدر بيان وقتها ووزارة العدل البريطانية من تلقاء أنفسهم وقالوا: جمدنا أموال النظام وتعالوا شوفوا أموالهم، الشعب المصري كان يعيش حالة من الطهر فالأرض كانت من تحت رجله نظيفة والثورة كانت جسد بلا رأس، الثورة لم تحتاج مساعدة،  في حين أن أحداث 30 يونيو ليست ثورة وركبت واستغلت”.

وفي رده على سؤال يتعلق بكونه كان داعما لأحداث 30 يونيو باعتباره ضد الرئيس محمد مرسي وسوق ل30 يونيو بدعم كبير من خلال مشاركته في وفد الكونجرس والهيئات البريطانية، قال: “البداية كانت من الإمارات في أواخر 2011 وحينها اعتقلوا 88 شخص وقعوا عريضة بيطالبوا بإنشاء برلمان في الإمارات وبعض الإصلاحات القانونية ولم يطالبوا بإزاحة الحاكم ولا شئ من هذا القبيل”.

اعتقلتهم الامارات وندد البرلمان الأوربي بذلك وهو ما يعني مستقبلاً فرض عقوبات ومصير بفرض العزلة على الدولة وكسر جناحها في الخارج، وأنا في البداية خدعت عندما أعطوني صورة أن هؤلاء –مقدمي العريضة- مخربين وأنا دافعت عن الامارات مستأسدا. 

ورغم أني مختلف مع الاخوان سياسيًا لا أهدر دمهم ولا أي دم أو أقلل من شأن الإنسان، لافتًا إلا أنه وصلته رسائل تهديد لموقفه من الإخوان الذين لا يزال مختلف معهم فكريًا وسياسيًا، وبسبب موقفه الصارم الرافض لعبدالفتاح السيسي والتنكيل بالشباب المحبوسين والتنكيل بمصر والإخوان.. وقال:”مرحبًا ميتة شريفة على أن اقبل على نفسي وشرفي وكرامتي أن تنزع عني هذه القيم التي لا بديل لها”.

 

*تعرف على أخر إبداعات “الاستراتيجي” حمدي بخيت مع الدبابة!!

كعادة خبراء استراتيجي الانقلاب الذين يبهرون العالم بتصريحاتهم وفكرهم جاءت تصريحات حمدي بخيت الأخيرة لا تقل ضحالة عن عبد العاطي صاحب جهاز الكفتة. فقد اعتبر بخيت الدبابة الأمريكية M1 ابرامز الأثقل في العالم بوزن 62 طنًا، بحسب ويكيبيديا، وأقصى حد لسرعتها 48.8 كيلو متر في الساعة، وهو ما يجعلها غير قادرة على المناورة، إلا أن اللواء حمدي بخيت، رئيس لجنة الدفاع الوطني ببرلمان العسكر كان له رأي آخر، حيث كشف أن مصنع 200 الحربي بأبو زعبل، ينتج أقوي وأثقل دبابة مصرية في العالم، يصل وزنها إلى 70 طنًا ويمكن المناورة بها”!!.

الطريف أن اسم الدبابة المصنعة بإمكانيات مصرية 100% على حد قول حمدي بخيت، هو: “m1h1” وهو أسم لأشهر فيروسات الانفلونزا.

ولكن بخيت ناقض نفسه وهو يضيف خلال لقائه مه برنامج “عين على البرلمان”، المذاع على فضائية “الحياة 2″، أمس الخميس، أن المصنع الحربي ينتج حوالي 70% من مكونات الدبابة، مشيرًا إلى أنه يتم تصنيع أكثر من 100 دبابة في العام.

وأضاف أن مصر تنتج الدبابة بإذن من أمريكا، وأن هناك توترا مع الولايات المتحدة لعدم إيفائها بالاتفاقات العسكرية الموقعة معها، لذلك تنتج مصر “جرار” الدبابة بنسبة 100%”.

طرائف بخيت

وفي فبراير الماضي، دافع حمدي بخيت دفاعا مستميتًا عن جهاز الكفتة الذي اكتشفه صديقه “اللواء عبد العاطي” الشهير بكفتة، وقال معلقًا على سخرية البعض من الجهاز المفبرك “انت زعلان ليه ؟!!!…أنا باعالج ناسي..هو انا قلتلك هات ناسك ؟!!”.

وأضافت المذيعة منى الشاذلي أن “اللواء حمدى بخيت.. يعنى الحزم والانضباط والثقة العالية في النفس وفي نجاح جهاز الكفتة واقتصاره على علاج المصريين بمستشفيات القوات المسلحة!”.

وسبق لبخيت أن أعلن عن خرسانة مسلحة تستخرج موادها من النباتات!!، ودافع أيضًا عن قوله متهما الساخرون منه بالجهل، حيث علق اللواء حمدي بخيت الذي وصفته اليوم السابع ب”الخبير الاستراتيجي” على إعادة تداول فيديوهات له تحدث فيها عن تصنيع الخرسانة من النباتات ، قائلًا : ” مش ذنبى إن ثقافة الناس قاصرة وغير ملمة بالتقدم ، فهناك نباتات تستخدم فى صناعة الخرسانة، ومش بعد خبرتى نقول أن العلم سحر وجدل” مضيفًا :” الطاقة الحرة متعارف عليها فى مجال البحث العلمى ولا نتكلم عن وهم “!.

وأضاف اللواء حمدى بخيت: “كل هذه الموضوعات أفكار للتنمية غير نمطية ، وانا اسعى لكل ما هو جديد وهناك فكر جديد ، فمثلًا أصوات الرياح والعصافير والموسيقى أثبتت بعض الدراسات أنها تساعد فى سرعة نمو النباتات”!. 

إلا أن أقوى أفيهات بخيت على الإطلاق، تصريحه أن مصر حاصرتها كل القوى المعادية ومنها الولايات المتحدة، مضيفا أن مصر حاصرت الاسطول الامريكي الذي أرسل قطعة بحرية محملة بالطائرات وجنود المارينز بقواتها الجوية من أعلى القطعة والقطع البحرية مهددًا بأن مصر لديها 10 مليون قادرين على حمل السلاح!.

 

*وزير صحة الانقلاب: معندناش أزمة ولبن الأطفال مش عارفين نوديه فين؟!!

زعم الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة، في حكومة الانقلاب، أن مشكلة لبن الأطفال خلصت قائلاً “مش عارفين نودي لبن الأطفال اللي عندنا فين”.

وأضاف عماد، خلال حديثه لبرنامج “كلام تاني”، المذاع على قناة “دريم” أن الدولة تدعم لبن الأطفال ب450 مليون جنيه، وأن هناك فائضًا في عبوات ألبان الأطفال المدعمة في 4500 وحدة صحية.

وأشار إلى أن عملية توزيع لبن الأطفال ليست تحت سيطرة الوزراة وكان لابد من توزيعها تحت إشرافنا. 

وادعى وزير صحة الا نقلاب أنه لا صحة لما يتردد حول وجود نقص في عبوات لبن الأطفال، رغم أن المذيعة كررت عليه وجود أزمة حاليًا.

 

 

*فشل مساعي بن زايد.. السعودية أبلغت الانقلاب بوقف صندوق الـ60 مليار ريال

ذكرت مصادر فى الحكومة السعودية إن المملكة أبلغت حكومة الانقلاب في مصر بتوقف إجراءات تأسيس صندوق استثمارات مشترك برأسمال يقدر بـ60 مليار ريال سعودي، وهو ما يعني من جانب فشل مساعي ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد لحل المشكل القائم بين المملكة وقيادة الانقلابي عبد الفتاح السيسي الذي صوت في “مجلس الأمن” لصالح مشروعي القرار الروسي والفرنسي بشأن سوريا في وقت واحد، وهو ما أعتبره المندوب السعودي بالمجلس ألم في القرار العربي.

وأوضحت المصادر، إن الجانب السعودي حصل على جميع بيانات الأراضي اللازمة لتنفيذ المشروعات التي كان متفقًا على تنفيذها، لكن المملكة أبلغت الجهات الرسمية في حكومة الانقلاب أنها تحتاج وقتًا أطول لدراسة المشروعات قبل تنفيذها، وفقًا لصحيفة “المال”.

وأكدت المصادر أن المملكة اتخذت إجراءات جادة قبل شهر ونصف فى دراسات مشاريع الصندوق، أي قبل توتر العلاقات بين البلدين، اذ تعاقدت مع شركة “نايت فرانك” العالمية لتدقيق دراسات الجدوى الاقتصادية لتلك المشاريع.

وشركة نايت فرانك هى شركة استشارات عقارية عالمية مقرها لندن ولديها 411 مكتب فى 59 دولة وتعمل في منطقة الشرق الأوسط منذ عام 2008.

وأضافت المصادر أن الدراسات الأولية للصندوق تمت بمعرفة شركة “جيه أل أل” العالمية المتخصصة في مجال الاستثمارات والاستشارات العالمية إلا أن السعودية أجرت تعاقد أخر مع “نايت فرانك” لاستكمال الدراسات لعدد من الأراضي من بينها قطعة أرض تابعة لهيئة التنمية السياحية بمساحة 8 ملايين متر مربع ومساحات واسعة تابعة لمحافظة جنوب سيناء في مدينة شرم الشيخ الجديدة.

توتر متصاعد

وأشارت المصادر إلى أن هذا الإجراء يأتى فى إطار التوتر الذي شهدته العلاقات مع السعودية في الفترة الأخيرة، ولاسيما بعد تعليق شحنات النفط السعودية للقاهرة شهرين سابقين ولأجل غير مسمى.

ومؤخرًا، وصفت وكالة “أسوشيتد برس” خطوة المملكة السعودية بتأجيل إرسال شحنات نفطية لحكومة الانقلاب لأجل غير مسمى بأنها “تصعيد للضغوط” على القاهرة، في أعقاب نزاع حول الصراع في سوريا.

وقالت الوكالة الأمريكية إن “الخطوة صاعدت الضغوط على حكومة الانقلاب التي تنفذ إجراءات تقشف أملاً في تأمين قرض بمليارات الدولارات بغية استقرار الاقتصاد العليل”.

 ملفات شائكة

وكانت السعودية تورد المنتجات البترولية إلى حكومة الانقلاب ضمن عقد تم توقيعه خلال زيارة الملك سلمان لمصر بقيمة 23 مليار دولار، فى إشارة قوية لتراجع الدعم السعودي لحكومة الانقلاب، وفى المقابل رفضت محكمة القضاء الإداري طلب الحكومة الخاص بوقف تنفيذ حكم بطلان اتفاقية ترسيم الحدود بين البلدين، والتى تمنح السعودية السيادة على جزيرتى “تيران وصنافير” أحد أهم الاتفاقيات التى تم توقيعها بين البلدين.

ووافقت الرياض في أبريل الماضي على تزويد حكومة الإنقلاب بـ 700 ألف طن من الوقود شهريا على مدة 5 سنوات عبر شروط دفع ميسرة، لكن القاهرة ذكرت الشهر الماضي إن شحنات أكتوبر تم تعليقها، ثم تبعها توقف شحنات نوفمبر، ولم تعلق الحكومة السعودية على تلك التطورات.

وأثار توقيع حكومة الانقلاب مذكرة تفاهم مع العراق لاستيراد شحنات نفطية جدلاً واسعًا، حيث رأى فيه خبراء ومراقبون تسارعًا من حكومة الانقلاب في توجيه بوصلتها السياسية والاقتصادية ناحية المعسكر الإيراني الروسي، خاصة في ظل ما نقلته وسائل إعلام عن مسئول عراقي أن تزويد العراق لحكومة الانقلاب بالنفط سيكون مقابل سلاح وذخيرة.

انقلابي وقح

وسرب السيسي قبل أيام تصريحًا إلى موقع “ميدل إيست مونيتور” ومنه إلى موقع روسيا اليوم المقرب من الانقلابيين في مصر، أنه أوصل مع محمد بن زايد -الذي تدخل من أجل مساعي المصالحة بين الجانبين-طلبه أعتذار شخصي من الملك لشخصه في أعقاب المواقف المتكررة وآخرها سخرية الوزير السعودية السابق ورئيس منظمة التعاون الإسلامي الأسبق إياد مدني مما عرف بـ”ثلاجة السيسي”.

وانطلق مهرجو الإعلام المصري ينالون من المملكلة ومن أمرائها ومن شعبها، ويطرحون الدعم المالي السخي الذي تلقاه السيسي من الملكين عبدالله وسلمان، فمن هو المهرجين من يصف السعوديين بجرذان الصحراء و”أولاد العاهرات”، ويهددهم بابراهيم باشا، ولا تحرك السلطات المصرية ساكنا لمحاسبته، بل ويواصل تهريجه وسبه وثلبه رغم تحقيق أهدافه، لا يمكن إلا أن يكون مدعومًا من أعلى الهرم سلطة الانقلاب. 

وبات من يشاهد أحمد موسى وعمرو أديب وإبراهيم عيسى ويوسف الحسيني وخالد صلاح وغيرهم كثيرون، كيف يهاجمون المملكة بدون رقيب ولا حسيب يستشعر أن سياسة الرقص على الحبلين التي تنتهجها دولة السيسي بدأت تنكشف وهو ما يترجمه القرار السعودي الأخير بشأن صندوق الاستثمارات الذي أوقفت السعودية عمله.

 

*بأزمة الأدوية والمحاليل.. “السيسي” يهدف لخصخصة القطاع الصحي

“هل تعد أزمة الادوية والمحاليل والسرنجات مقدمة لخصخصة المستشفيات الحكومية والقطاع الصحي؟” سؤال بات يطرح نفسه بقوة خلال اليومين الماضيين، عقب تفاقم أزمة الأدوية والمستلزمات الطبية بمختلف محافظات الجمهورية وشن الأذرع الإعلامية للانقلاب هجومًا حادًا علي الدكتور مني مينا، وكيل نقابة الأطباء، علي خلفية تصريحاتها بوجود إتجاة لاعادة استخدام السرنجات أكثر من مرة في المستشفيات الحكومية.

تفاقم تلك الأزمات جاء تزامنًا مع تردد أنباء عن وجود خطة لحكومة الانقلاب لبيع 657 مستشفى حكومية ضمن مايسمي بـ”الإصلاح الاقتصادي” الذي يسعي لتطبيقة به قائد الانقلاب السيسي، في إطار تطبيق شروط صندوق النقد الدولي من أجل الحصول علي قرض بقيمة 12 مليار جنيها، والذي شملت أيضا تعويم سعر الجنية وزيادة أسعار الوقود ورفع الدعم عن الفقراء وتسريح ملايين الموظفين بالقطاع العام ، فضلا عن بيع شركات القطاع العام والذي طالب به السيسي حكومتة ، خلال إجتماعه بهم، الاسبوع الماضي، بالاضافة الي تزامن الازمات في القطاع الدوائي مع إفتعال أزمات أخري في “لبن الاطفال” و”السكر” بهدف تمرير قادة العسكر مخطط السيطرة علي سبوبة استيرادة وبيع بالسوق المحلي.

تلك المخاوف عبر عنها الدكتور محمد حسن خليل، منسق حركة “الحق في الصحة” ، قائلا :”إن شروط صندوق النقد الدولي ستضع صحة المصريين أمام خطر كبير، حيث توجد مؤامرة لسيطرة القطاع الخاص على القطاع الطبي، مؤكدا أن صحة المصريين لا تحتمل الخصخصة أو الاحتكار.

وأضاف حسن، أن هناك نية لدى الدولة بمساعد الصندوق لخصخصة قطاع الصحة خاصة المستشفيات الجامعية، من خلال شروط القرض ، مشيرا الي وجود مواد في الدستور تمنع بيع المستشفيات الجامعية ولكن ليست هناك أزمة لدى قيادات الدولة، لأنهم يعملون بمبدأ “القوانين قوانينا والدفاتر بتاعتنا”.

كما كشف المهندس ممدوح حمزة، عن وجود إتجاة لخصخصة المستشفيات الجامعية، قائلا “إن الدولة ستبدأ في بيع المستشفيات الجامعية، للاستجابة لشروط الصندوق، التي تتطلب التخلص من الوحدات الاقتصادية، وبالتالي فالدولة ستخصص المستشفيات في المرحلة الثانية من القرض”.

ويقضي الاتفاق المبرم بين السيسي وصندوق النقد الدولي على تسليم قرض بـ12مليار دولار خلال 3سنوات بواقع 4 مليارات دولار سنويًا ، مقابل “رفع الدعم عن المحروقات وتعويم الجنيه بالأسواق”، وبعد تنفيذها تسلم البنك المركزي مبلغ 2.75 مليار دولار، مساء يوم الجمعة الماضي، كشريحة أولى من القرض البالغ 12 مليار دولار.

من جانبه، أكد أحمد شيحة ، رئيس شعبة المستوردين بالغرفة التجارية، إتهم نظام الانقلاب بالوقوف وراء أزمة الادوية التي يعاني منها السوق المحلي خلال الفترة الحالية ، قائلاً، في تصريحات صحفية، إن قطاع الأدوية يعاني معاناة شديدة وأن معظم الأدوية الناقصة خاصة بعلاج الفشل الكلوى، مشيرا الي أن نقص الأدوية بسبب الإجراءات المصرية التى ليس لها مثيل فى العالم، والموافقات الاستيرادية، وعدم توفير الدولار، مؤكدًا أن الدواء يساوي حياة ولا يصح أن يتم فيها ترشيد بزعم وجود أدوية بديلة مصرية. 

وأعرب عن أسفه من نقص الأدوية قائلاً: “احنا ممكن نقول للناس بلاها لحمة وبلاها لبس، لكن مينفعش نقولهم بلاها علاج دى مصيبة كبيرة”.

وكعادة مسئولي العسكر ، في إستخدام فزاعة “تهديد الأمن القومي” و”الإخوان” لارهاب كل من يكشف مخططهم لبيع الوطن، اتهم محمد العماري، رئيس لجنة الصحة في برلمان العسكر، الدكتورة منى مينا، وكيل نقابة الأطباء، بتهديد الامن القومي، لكشفها وجود اتجاة لإستخدام السرنجات أكثر من مرة في المستشفيات الحكومية، في حين اتهمها مصطفي بكري، أحد الأذرع الإعلامية للانقلاب، بأنها “إخوان”؛ وذلك علي الرغم من كون “مني مينا” مسيحية!.

 

*نيويورك تايمز: ما دلالات تظاهرات طلاب النخبة في مصر؟

نشرت صحيفة “نيويورك تايمز” تقريرا لكل من ضياء حديد ونور يوسف، حول المظاهرات الطلابية في الجامعة الأمريكية في مصر.

ويشير التقرير، إلى أن قياديا طلابيا اسمه عمرو الألفي، يبلغ من العمر 20 عاما، قام ليخطب في الطلاب باللغة الإنجليزية، معبرا عن الإحباط الذي يعيشه هو وزملاؤه الطلاب؛ بسبب قلة وضوح الإدارة، فيما إذا كانت الرسوم سترتفع بنسبة 40%، كرد فعل لاقتصاد مصر المتعثر وعملتها المعومة

وينقل الكاتبان عن الألفي، قوله إنه كان محبطا، لدرجة أنه فكر في إغلاق حرم الجامعة بسيارته، ونوعها فولكسفاغن غولف، وأضاف: “يجب أن تكون هذه (الجامعة) ملاذا اقتصاديا“.

وتذكر الصحيفة أن مئات الطلاب يقومون منذ عدة أيام بالتظاهر في حرم الجامعة، ويطالبون بوضع حد أعلى على رسوم الدراسة، مشيرة إلى أن هذه المظاهرات هي الأطول في الجامعة منذ سنوات، وتعكس كيف أثرت المشكلات الاقتصادية في مصر على الجميع تقريبا، في هذا المجتمع الطبقي، المؤلف من 91 مليون إنسان.

ويفيد التقرير بأنه في الوقت الذي يتزاحم فيه الفقراء للحصول على الغذاء الأساسي، ويحاولون استيعاب الزيادة في الأسعار، حتى عندما يكون الارتفاع قرشا واحدا، فإن الطبقة المتوسطة بدأت تستخدم أسلوب التشارك بالسيارات بشكل أكبر، والتسوق بشكل أقل، كما بدأوا بوضع مدخراتهم في أصول مستقرة، مثل العقارات وسندات البنوك والذهب، ويؤجلون الحمل والولادة

ويورد الكاتبان نقلا عن نائبة رئيس اتحاد الطلبة ملك رستم، قولها: “عندما تصيب الأزمة الاقتصادية النخبة، فإن هذا يعني أن المعاناة شملت الجميع، وإن كنا لا نستطيع دفع الثمن فإننا نعلم المدى الذي يعاني منه الآخرون“.

وتقول الصحيفة إن “بعض المصريين قد يسخرون من المشكلات التي يواجهها الأطفال من الطبقة المتوسطة والعليا عندما يقلقون بشأن الزيادة في رسوم الجامعة، التي تبدو باهظة بالنسبة لرواتب الفقراء، ونسبتهم عالية في البلاد، إلا أن أجيالا من خريجي الجامعة الأمريكية قامت بأدوار قيادية في الحكومة وقطاع الأعمال وقطاع الشركات غير الربحية، ولذلك فإن أي مشكلة في حرم الجامعة تخرج إلى الخارج فإن أثرها يتضاعف“.

وينقل التقرير عن عمرو أديب، وهو إعلامي في التلفزيون المصري، قوله في نشرة تلفزيونية مؤخرا، كأنه كان يتوقع أن يستغرب المشاهدون: “ستقولون (هؤلاء هم البروليتاريا).. حسنا، لكن ألا تريدون أن يكون هناك بعض الأشخاص المتعلمين في المجتمع؟“.

ويبين الكاتبان أن مظاهرات الجامعة الأمريكية بدأت قبل أسبوع، بعد أن قامت إدارة الجامعة بعقد ندوة لنقاش تداعيات قرار البنك المركزي للتخفيض من قيمة الجنيه المصري مقابل الدولار، في محاولة لإحباط السوق السوداء، ولدعم الاقتصاد، حيث وصل سعر صرف الجنيه المصري الآن إلى 15 جنيها مقابل الدولار الواحد، بعد أن كان في 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 8.8 جنيه للدولار الواحد

وتنوه الصحيفة إلى أن قرار البنك كان جزءا من جهود الحكومة لاقتراض 12 مليار دولار من صندوق النقد الدولي، الذي تمت الموافقة عليه يوم الجمعة الماضي، مستدركة بأنه بالنسبة للطلاب، الذين ترتبط رسومهم بالدولار الأمريكي، فإن تعويم العملة هدد بارتفاع مباشر في رسومهم، إلى حوالي 187 ألف جنيه مصري في العام لأقل الدراسات رسوما، بعد أن كانت حوالي 133 ألف جنيه.
وبحسب التقرير، فإن طلاب الجامعة الأمريكية، البالغ عددهم 6559 طالبا، هم قمة النخبة المكونة من 111600 من المسجلين في جامعات خاصة، حيث يدرس المنهاج باللغة الإنجليزية، وتصل الرسوم إلى آلاف الدولارات لكل فصل سمستر”، لافتا إلى أن معظم الطلاب الجامعيين، البالغ عددهم 1.8 مليون، يدرسون في جامعات عامة مكتظة ومتداعية، وعادة ما ينظرون إلى الجامعات الخاصة بعين الحسد والازدراء

ويستدرك الكاتبان بأنه رغم أن رسوم الجامعة الأمريكية كانت لفترة طويلة ليست في متناول معظم المصريين، فإن ثلثي طلابها يحصلون على منح دراسية بناء على حاجتهم المادية، بحسب الإدارة، مشيرين إلى أن بعض العائلات تبيع أصولا تملكها لتدريس أبنائها، حيث قالت سلام حفظي (20 عاما)، التي تدرس التسويق، إن والدتها الأرملة قامت ببيع شقتين كان من المفترض أن ترثهما سلام؛ وذلك لتغطية تكاليف دراستها.

وتضيف حفظي للصحيفة: “المبلغ يكفي لعامين آخرين، إن بقيت الرسوم ذاتها.. لكن رسومي قد تصل إلى ربع مليون جنيه مصري، فأنا خائفة“.

وتعلق الصحيفة قائلة إن “آثار الاقتصاد المتداعي على الطبقة المتوسطة قد تبدو بسيطة عند مقارنتها بآثارها على الناس الفقراء، الذين لا يستطيعون توفير ثمن الأغذية الأساسية، لكن ذلك لا يعني أنهم لا يشعرون بها“. 

ويشير التقرير إلى أن أحد المجمعات التجارية في القاهرة كان شبه مهجور في مساء يوم في الفترة الأخيرة، حيث كانت أسعار الملابس ترتفع بسرعة كبيرة في محل “H&M”، فكانت الأسعار المعلقة على الملابس غير صحيحة، ما كان يضطر العاملين على صندوق الدفع لإخبار الزبائن بالسعر الحقيقي، لافتا إلى أن هناك مجمعا تجاريا آخر شبه فارغ، حيث قالت المتسوقة رؤية إسكندر (22 عاما) إنها وزوجها قررا تأجيل إنجاب الأطفال بسبب عدم استقرار الاقتصاد

ويورد الكاتبان نقلا عن كثير من العمال، قولهم إنهم يقومون بالتشارك في السيارات منذ أن ارتفعت أسعار البنزين إلى ما يعادل 21 سنتا للتر الواحد هذا الشهر، بعد أن كان 16 سنتا، لافتين إلى أن آخرين خسروا عملهم؛ لأن أصحاب الأعمال لا يستطيعون تحمل تكلفة استيراد المواد الخام، أو بسبب تراجع المبيعات.

وتنقل الصحيفة عن عمر علاء (28 عاما) وزوجته الحامل آلاء مشهور (27 عاما)، اللذين يعملان في شركة “أبفي”، وهي شركة أمريكية لدراسة وتطوير الأدوية، قولهما إنهما كانا خارجين لتناول السوشي في إحدى ليالي الشهر الماضي في الوقت الذي شاهدا فيه رسائل إلكترونية على هاتفيهما الذكيين، للإعلان عن اجتماع في اليوم التالي لمناقشة مستقبلهما، وبدلا من ذلك ذهبا بنفسهما إلى المكتب، فوجدا نفسيهما مع 20 آخرين من زملائهما ممنوعين من الدخول، مفصولين”، وقال علاء: “نحن الآن جالسان في البيت مصابان بالاكتئاب.. ونبحث عن وظائف على الإنترنت“.

ويذهب التقرير إلى أن المصريين الآخرين، ميسوري الحال، يحاولون تجنب خسارة مدخراتهم، عن طريق شراء الشقق والسندات والذهب، حيث ارتفعت مبيعات الذهب هذا العام بنسبة 30% إلى 40%، بحسب إيهاب واصف، الذي يمثل بائعي الذهب في اتحاد غرف التجارة، مستدركا بأن العدد الأكبر، على ما يبدو، تنبهوا بعد أن تم تعويم الجنيه، فوجدوا أن مدخراتهم خسرت نصف قيمتها.

وينقل الكاتبان عن سناء صالح (45 عاما)، وهي أرملة، قولها إنها قللت من فاتورة الطعام، وقللت من استهلاك الكهرباء، في محاولة منها لإبقاء ابنتها في مدرسة خاصة، رسومها 1700 جنيه مصري في الشهر.

وبحسب الصحيفة، فإن رسوم الجامعة الأمريكية، التي ارتفعت بنسبة 6% لهذه السنة الأكاديمية إلى الآن، تتأثر بتقلبات أسعار العملة، مشيرة إلى أن قيمة الرسوم تعطى نصفها بالدولار، والنصف الآخر بالجنيه المصري، لكن الطلاب في العادة يدفعون كامل الرسوم بالجنيه المصري، بحسب السعر الرسمي لصرف الجنيه من البنك المركزي في اليوم الذي يدفعون فيه الرسوم.

وتختم “نيويورك تايمز” تقريرها بالإشارة إلى أنه بعد أن بدأت الاحتجاجات الطلابية، وافقت إدارة الجامعة على أن تحسب رسوم هذا الفصل بناء على 8.8 جنيه مصري للدولار، بغض النظر عن تاريخ الدفع، لكن الطلاب الآن قلقون حول الفصل القادم.

 

 

تغيير هوية المصريين هدف صهيوأمريكي ينفذه السيسي.. الأربعاء 26أكتوبر.. ارتفاع الدين الخارجي في ثلاجة السيسي إلى 55.8 مليار دولار

ارتفاع الدين الخارجي في ثلاجة السيسي إلى 55.8 مليار دولار

ارتفاع الدين الخارجي في ثلاجة السيسي إلى 55.8 مليار دولار

تغيير هوية المصريين هدف صهيوأمريكي ينفذه السيسي.. الأربعاء 26أكتوبر.. ارتفاع الدين الخارجي في ثلاجة السيسي إلى 55.8 مليار دولار

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*هيئة الدفاع: محكمة النقض المصرية غلبت السياسة على القانون بتأييدها المؤيد للمرشد وآخرين بقضية قليوب

 

*#مصر_هتنهض_لو “هاشتاج” يتصدر تويتر.. ومغردون: «لو بطّل السيسي يشحت علينا”

دشن، نشطاء عبر موقع التدوينات القصيرة “تويتر” هاشتاج تحت وسم #مصر_هتنهض_لو، عبروا فيه عن استيائهم من فشل وأكاذيب عبد الفتاح السيسي

الهاشتاج الجديد #مصر_هتنهض_لو، تصدر مساء اليوم الاربعاء قائمة التريند المصري وشارك فيه عدد كبير من رواد الموقع ، حيث حفلت التغريدات، بعاصفة من السخرية وكان لثلاجة السيسي منها نصيب الأسد، فيما غرد آخرون بان مصر لن تنهض الا برحيل العسكر بقيادة عبد الفتاح السيسي، وغرد آخرون بأنها لن تنهض الا بخروج الشباب من معتقلات السيسي.  

#مصر_هتنهض_لو، هاشتاج حمل طابع السخرية من كلمة السيسي التي القاها أمس بمؤتمر شرم الشيخ، كما حمل الهاشتاج طابع الدعابة المصرية، خفيفة الدم، فيما قال نشطاء تنهض مصر لو لم تلقي بكل تهمة على الاخوان، وقال آخرون لن تنهض الا “لو بطّل السيسي يشحت علينا“. 

جدير بالذكر ان عبد الفتاح السيسي منذ انقلابه على الرئيس الشرعي المنتخب من قبل الشعب “محمد مرسي”، ومصر تشهد انهيارًا في جميع المؤسسات بداية من الأمن والسياحة والاقتصاد الذي انهار على يديه بعد أن أهدر ثروات مصر في بناء أكبر عدد من المعتقلات، وزيادة مرتبات العسكر والقضاة، ثم اتجه إلى إنشاء مشاريع وهمية لم تعد على مصر بأي نفع مثل تفريعة قناة السويس” وغيرها، ولم يجد سبيلا لإنعاش خزينة الدولة غير الإستدانه من البنوك الدولية، والقروض، ورفع الدعم عن المواطنين.  

 

 

*#حط_تلاجه_في_اسم_فيلم هاشتاج يسخر من “السيسي” على تويتر!

سخر، نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي المُصغر “تويتر”، من مقوله عبد الفتاح السيسي” الذي زعم أن ثلاجة منزلة لم تحتوي إلا على الماء لمدة 10 سنوات.

الهاشتاج الجديد #حط_تلاجه_في_اسم_فيلم، تصدر مساء اليوم الاربعاء، قائمة التريند المصري، وشارك فيه عدد كبير من رواد موقع التواصل، حيث جاءت التدوينات تحمل طابع السخرية من السيسي، ووصفوة بالكذاب، فيما سخر آخرون بقولهم إذا كان الجنرال لم يستطيع حل مشكلة ثلاجة منزله فكيف سيحل مشكلة مصر.

#حط_تلاجه_في_اسم_فيلم، شارك في الوسم العديد من النشطاء العرب، وكان لرواد الموقع بدول الخليج دور فعال، وحملت مشاركاتهم طابع السخرية والهزل، متهمين إياه بأنه تعمد إثارة هذه المقوله لتمن عليه دول الخليج بالمزيد من الأرز بحسب وصفهم. جدير بالذكر ان مناسبة الثلاجة، جاءت على لسان عبد الفتاح السيسي أثناء القاء كلمة ارتجالية له بمؤتمر الشباب الذي عقد أمس ولمدة 3 أيام، بمدينة شرم الشيخ

 

*الإهمال الطبي بسجن القناطر يهدد حياة المعتقلة “أميرة فرج

تعاني المعتقلة /أميرة فرج محمد قاسم – 22 عام – من الإهمال الطبي في محبسها بسجن القناطر ، حيث ترفض معدتها تقبل أي طعام و تتقيئ دماء ، وترفض إدارة السجن عمل اي تحاليل أو أشعة أو منظار ، مما يهدد حياتها بالخطر .
الجدير بالذكر أن /أميرة معتقلة من يوم 1 مايو 2015 في قضية مؤسسة بلادي لإعادة تأهيل أطفال الشوارع حيث كانت تعمل مع مديرة المؤسسة و 6 آخرين ووجهت لهم تهم استغلال الأطفال .

 

*خمسة أشقاء معتقلين من أسرة واحدة من قرية البصارطة

خمسة أشقاء معتقلين من أسرة واحدة من قرية البصارطة

والدهم خرج حديثاً منذ أيام من المعتقل

كلهم يحفظون كتاب الله

كلهم يعملون و ينتجون

*عبد الله : 25 عام – حافظ لكتاب الله- كلية دراسات إسلامية قسم لغة عربية – تاريخ الاعتقال 12/12/2014
*
محمد : 23 عام -حافظ لكتاب الله و يعمل في الموبيليا – 25/11/2014
*
مصعب : 21 عام- حافظ لكتاب الله – تعليم متوسط – تاريخ الاعتقال 15/8/2015
*
أحمد : 18 عام – حافظ لكتاب الله – دبلوم فني – تاريخ الاعتقال 17/10/2016 (مختفي قسرياً )
*
صلاح : 16عام – حافظ لكتاب الله – أولى ثانوي – تاريخ الاعتقال 15/10/2015

 

*النقض تؤيد حكم المؤبد على د. بديع وإخوانه فى “قطع طريق قليوب

 رفضت محكمة النقض الطعن المقدم من المرشد العام لجماعة الإخوان محمد بديع و37 عضوا بالجماعة، وأيدت عقوبة السجن المؤبد الصادر بحقهم في قضية” قطع طريق قليوب الزراعي ” الملفقة.
كانت محكمة جنايات شبرا الخيمة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة برئاسة حسن فريد، قضت بإعدام 10 من قيادات الإخوان، والسجن المؤبد لـ37 آخرين، بينهم د. بديع، فى قضية قطع الطريق الزراعى بمدينة قليوب.
وصدر حكم بالسجن المؤبد (25 عاما) بحق 37 من المتهمين في القضية (جميعهم معتقلين) على رأسهم د. محمد بديع المرشد العام للإخوان، ود. محمد البلتاجي وصفوت حجازي الداعية الإسلامي، ود. أسامة ياسين ود. باسم عودة وزير التموين الأسبق، ومحسن راضي عضو مجلس الشعب الشرعي وأحمد محمد دياب أمين العضوية بحزب الحرية والعدالة وآخرين.
كما قضت المحكمة بالسجن 3 سنوات لشهاب الدين عبد الهادي (قاصر/ مخلى سبيله)

 

*كيف علق مصريون على تعطل قراءة القرآن بمؤتمر السيسي؟

علق مصريون على تعطل جهاز الكمبيوتر، ما منع تلاوة القرآن الكريم، في افتتاح “المؤتمر الوطني للشباب” بمدينة شرم الشيخ، الثلاثاء، أثناء حضور قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

وفسر البعض ما جرى بأنه “غضب من الله” على ما لحق بالبلاد من فساد وما سال فيها من دماء، فيما قال آخرون “إنه آخر الزمان”، حيث يُرفع القرآن من الصدور والمصاحف، قبل “الساعة“.
وبعد أن أعلنت الإعلامية إيمان الحصري، مقدمة الاحتفال، عن تلاوة “آيات من الذكر الحكيم” تعطل جهاز الكمبيوتر عن التلاوة مرتين، وبدلا من تكليف أحد الحاضرين، أو منظمي المؤتمر، بإنقاذ الموقف، أطلق السيسي فقرات المؤتمر دون التقليد الذي لم يخالفه أي من رؤساء مصر السابقين.
انطلق بدون القرآن
وعلق الدكتور عطية عدلان، أستاذ الفقه بجامعة المدينة سابقا، عبر صفحته الشخصية على “فيسبوك”، بقوله: “ليست مصادفة.. إنها آية من آيات الله.. القرآن يأبى أن يُتلى عندما ينعدم الخير؛ ألا ترى أنه يُرفع قبل الساعة من المصاحف والصدور عندما تتمحض الأرض للشر“.
وأضاف عدلان، رئيس حزب الإصلاح: “لقد تمحض السيسي للشر.. وتمحض الملأ معه للشر.. لقد تجاوزوا القرآن بما لا يبقى معهم أدنى تقدير له.. وانطلقوا إلى الفساد والإفساد غير عابئين.. ولعل كلمة السيسي عندما رفض القرآن أن يتلى في مجلسه: (ننطلق)؛ معبرة عن الحالة التي رضيها الجميع وصفقوا لها“.
وختم تدوينته بالقول: “إن لم تقم ثورة فهي النهاية لمصر“.
مش مهم قرآن

وقال أبو خالد عبر موقع تويتر: ‏”#الشباب_في_السجون، المجتمعون في شرم الشيخ مجموعة من القتلة، لذا رفض القرآن الكريم أن يُتلى على أسماعهم مرتين، السيسي قال: مش مهم قرآن“.
وعلقت منى الغاياتي على تجاوز السيسي افتتاح المؤتمر بقراءة القرآن؛ بقولها: “ما شاء الله مفيش واحد من الشباب أو الشيوخ كان ممكن يطلع يقرأ بدل الكمبيوتر المزرجن“.
وسخر عبد الباري طاهر قائلا: “ننطلق، ومش مهم القرآن، مؤتمر الشباب اليهودي“.
وأقسم أحمد خلف قائلا: “والله إنها إشارة من عند الله، لأن مجالسهم لا تحفها إلا الشياطين“.
وقالت جاسمي محمود: “هذه آية من آيات الله في هذا (..)، لعله يتفكر ويتدبر ويتراجع عن ظلمه وجبروته قبل أن يحبس الدم في عروقه“.
وقال ياسر سنتر، ساخرا: “إن حملات الاعتقالات ستطال جهاز الكمبيوتر”، كما قال عبد الباري طاهر: “المشكلة أنهم هيحاكموا مهندس الصوت“.
المؤتمر الاقتصادي بدون قرآن
وواقعة تمرير السيسي افتتاح “مؤتمر الشباب” بدون قراءة القرآن الكريم؛ ليست الواقعة الأولى، حيث إنه تم افتتاح “المؤتمر الاقتصادي” الذي حضره وفود ورؤساء 60 دولة في شرم الشيخ 13 آذار/ مارس 2015، بكلمة للسيسي وبدون تلاوة القرآن الكريم، وهو ما علق عليه الكاتب الصحفي صفوت عبد الحليم، حينها بقوله: “المؤتمر_الاقتصادي هيفشل لأنه بدأ بكلمة_السيسي، كان المفروض يبدأ بالقرآن وتحديدا آية (ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين)”.
4
أخطاء فنية.. آخرها “الكمبيوتر مزرجن
كما لم تكن “زرجنة الكمبيوتر”، حسب تعبير السيسي، مساء الثلاثاء في شرم الشيخ، الخلل الفني الأول في مؤتمراته التي شهدت عدة أخطاء سابقة خلال هذا العام، أبرزها في منشأة ناصر بالقاهرة، وفي أسيوط بصعيد مصر، وفي مدينة شرم الشيخ أيضا
ففي 9 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، وأثناء حضور السيسي ووفود من 30 دولة احتفالية مرور 150 عاما على تأسيس البرلمان المصري بمدينة شرم الشيخ، أعلن مقدم الحفل، المذيع شريف فؤاد، عن عزف السلام الوطني، ووقف الحضور في صمت لأكثر من دقيقة دون أن ينطلق النشيد نظرا لتعطل الكمبيوتر، فيما أنقذ أعضاء البرلمان الموقف بترديد النشيد الوطني دون موسيقى.
وفي 17 أيار/ مايو الماضي، وأثناء افتتاح السيسي مشروع القناطر الجديدة بأسيوط، أعلنت المذيعة سحر ناجي عن عزف السلام الوطني، فوقف الحضور مع بداية النشيد، إلا أن السيسي، وبخلاف المعتاد أثناء عزف النشيد الوطني، ترك الصف الأول وانطلق باتجاه المنصة الرئيسية لإلقاء كلمته، وبعد عدة خطوات انتبه السيسي لخطئه رجع للخلف للوقوف في مكانه، وهو الموقف الذي أثار سخرية المصريين عبر مواقع التواصل الاجتماعي حينها.
وفي 7 شباط/ فبراير الماضي، وأثناء افتتاح السيسي مشروع مجمع ترفيهي بنادي منشأة ناصر، عبر “الفيديو كونفرانس”، سقطت ستارة العرض أثناء قيام ضابط برتبة ملازم أول برفعها معلنا افتتاح المشروع، ثم سُمع بعدها صوت “غير معلوم مصدره” يقول للضابط: “هتتحاكم”، في إشارة إلى معاقبة الضابط على سقوط الستارة.

 

*78 ألف سائح إسرائيلي دخلوا سيناء خلال الشهر الجاري

قالت القناة الثانية العبرية، إن نحو 78 ألف إسرائيلي دخلوا إلى سيناء لقضاء عطلة الأعياد خلال الشهر الحالي، حيث إن عدد الداخلين إلى سيناء يوميا يبلغ نحو  ثلاثة آلاف سائح إسرائيلي.

ونقلت القناة عن سياح إسرائيليين من الذين دخلوا سيناء، قولهم إن الذهاب إلى سيناء كأنك ذاهب من تل أبيب إلى القدس.

وأضاف السياح أنهم لا يشعرون بالخوف وأن الوضع آمن جدا في سيناء.

ويدخل الإسرائيليون إلى سيناء عبر معبر طابا؛ ومنهم من يذهب في اليوم نفسه ويعود في اليوم نفسه.
وتفتح السلطات المصرية معبر طابا أمام حركة المسافرين الإسرائيليين على مدار 24 ساعة وتسمح بدخولهم دون تأشيرات دخول؛ فيما تغلق معبر رفح أمام الفلسطينيين في قطاع غزة وتفتحه استثنائيا للحالات الإنسانية على فترات متباعدة.

في سياق متصل وصف مدير عام معبر رفح خالد الشاعر عام 2015 بأنه “من أسوأ الأعوام على الإطلاق”، حيث لم تتجاوز عدد ساعات العمل 120 ساعةً، وقد امتدت هذه الحالة إلى عام 2016، الذي لم يشهد تغيرًا يذكر بخصوص سياسة سلطات الانقلاب تجاه المعبر.

 تحيط بقطاع غزة سبعة معابر حدودية برية، تخضع جميعها للسيطرة الإسرائيلية ما عدا معبر رفح البري الذي يخضع للسيادة المصرية؛ لذا فإنه يعتبر المعبر الوحيد المتاح لسفر الأفراد؛ إذ تسمح إسرائيل بدخول البضائع عبر بعض المعابر التي تسيطر عليها، في حين تتشدد في سفر الأفراد لدواعٍ أمنية، وهو ما يجعل السفر عبرها مخاطرةً غير مضمونة.

ومعبر رفح هو المنفذ الوحيد لسكان قطاع غزة إلى العالم خارج سيطرة إسرائيل. ويبلغ عدد سكان القطاع حوالي 1.7 مليون فلسطيني.

ويربط معبر رفح البري قطاع غزة بـمصر، وتغلقه سلطات الانقلاب بشكل شبه كامل منذ الانقلاب العسكرى على أول رئيس مدنى منتحب “الدكتور محمد مرسى” فى يوليو ، 2013 .

 

*بروتين الغلابة” يرتفع إلى 23 جنيهًا للكيلو

شهدت أسعار العدس ارتفاعًا بالسوق المحلية، وسجل سعر الكيلو 23 مقابل 20 جنيهًا الشهر الماضي، بالتزامن مع فشل نظام الانقلاب في مواجهة أزمة الدولار والذي تجاوز حاجر الـ16 جنيهًا بالسوق السوداء.

وقال الباشا إدريس، رئيس شعبة الحاصلات الزراعية بالغرف التجارية، في تصريحات صحفة، إن سعر الطن المستورد من العدس وصل إلي 18 ألف جنيه بزيادة قدرها  2000 جنيه عن شهر سبتمبر الماضي، مشيرًا إلى أن الارتفاع الحالي في الأسعار يرجع إلى نقص المعروض في السوق  نتيجة لعدم استيراد شحنات جديدة من المنتج، خاصة بعد إرتفاع سعر الدولار. 

وتوقع إدريس استمرار ارتفاع أسعاره خلال الفترة المقبلة بالتزامن مع دخول فصل الشتاء وارتفاع الدولار حال تعويم الجنيه من جانب البنك المركزي.

 

*السيسي” يستعين بأموال “الأوقاف” لشراء السلع ومستلزمات المدارس

لم تمر بضعة أشهر على قيام قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، بحصر وبيع أراضي الاوقاف بالمحافظات، بهدف الاستعانة بها في حل مشكلاتة، حتي بدء السيسي يستخدم أموال ومقدرات الأوقاف في حل الأزمات المعيشية التي تفاقمت بشكل كبير خلال لفترة الأخيرة.

وأعلن وزير الأوقاف في حكومة الانقلاب، محمد مختار جمعة، توزيع 200 ألف كيلو سكر نصفها من أموال الوزارة، والنصف الآخر بتبرع من رجل الأعمال الانقلابي “أبو هشيمة”، مشيرًا إلى أن خريطة التوزيع ستشمل محافظات الفيوم، وبني سويف، والمنيا، وأسيوط، وسوهاج، وقنا، والأقصر، وأسوان، والوادي الجديد، والبحر الأحمر والجيزة.

ولم يتوقف استغلال السيسي لأموال الأوقاف علي السكر، بل امتد أيضًا لمحاولة استغلالها في شراء المستلزمات المدرسية، حيث كشفت الوزارة، اليوم، عن مبادرة للمساهمة في توفير شنط المدارس وكساء الشتاء وبطانية الشتاء. 

من جانبه، قال مجدي عاشور المستشار العلمى لمفتي العسكر،”لابد من كل مصري القيام بالمسئوليات والواجبات فضلاً عن العمل التطوعي، ومصر بحاجة إلى 100 مليون يتحملون المسئولية، لأن الحمل ثقيل لايقدر عليه شخص واحد أو مجموعة”

 

 

*تراجع تحويلات المصريين بالخارج إلى 1.2 مليار دولار

شهدت تحويلات المصريين العاملين بالخارج، خلال شهر أغسطس 2016، تراجعًا ملحوظًا بقيمة 100 مليون دولار.

وقال مصدر مصرفي، في تصريحات صحفية، إن تحويلات المصريين بالخارج تراجعت إلى نحو 1.2 مليار دولار مقارنة بـ1.3 مليار دولار خلال شهر أغسطس 2015، بتراجع قدره نحو 100 مليون دولار. 

يأتي هذا التراجع على وقع حالة الانهيار الاقتصادي التي تعاني منه البلاد خلال الفترة الحالية وتدهور سعر الجنيه ووجود إتجاة لتعويمه مقابل العملات الأجنبية، فضلاً عن هروب العديد من المستثمرين إلى خارج البلاد جراء تفاقم أزمة الدولار وابتزاز السيسي لرجال الأعمال من أجل التبرع له، ووضع شروط قاسية علي سحب المواطنين أموالهم بالدولار من البنوك المحلية.

 

 

*ارتفاع الدين الخارجي في ثلاجة السيسي إلى 55.8 مليار دولار في 2016

لم تمر 24 ساعة على ثلاجة السيسي الخاوية، إلا وأعلن البنك المركزي المصري عن ارتفاع حجم الدين الخارجي فيها بكافة آجاله بنهاية العام المالي الماضي “20152016 بمقدار 7.7 مليارات دولار بمعدل 16%، ليصل إلى 55.8 مليار دولار، مقارنة مع 1. 48 مليار دولار في نهاية العام المالي «2014-2015″

وعزا البنك المركزي، في تقريره المنشور اليوم الأربعاء، ارتفاع الدين الخارجي في ثلاجة السيسي، إلى زيادة كل من صافي المستخدم من القروض والتسهيلات بنحو 7.4 مليارات دولار، وزيادة أسعار صرف معظم العملات المقترض بها أمام الدولار، ما أدى إلى زيادة الدين الخارجي بنحو 0.3 مليار دولار.
وأشار إلى أنه بالنسبة لأعباء خدمة الدين الخارجي (متوسط وطويل الأجل)، فقد بلغت نحو 5.2 مليارات دولار خلال الفترة العام المالي «2015-2016»، منها الأقساط المسددة نحو 4.3 مليارات دولار والفوائد المدفوعة نحو 0.9 مليار دولار، كما أشار إلى ارتفاع نسبة رصيد الدين الخارجي إلى الناتج المحلي الإجمالي لتبلغ 17.6% في نهاية يونيو الماضي، مقابل 14.8% في يونيو 2015.
وأوضح المركزي ارتفاع إجمالي الدين العام المحلي إلى 2.619 تريليون جنيه في نهاية يونيو الماضي، منه 87.3% مستحق على الحكومة، و4% على الهيئات العامة الاقتصادية، و8.7% على بنك الاستثمار القومي.

وأشار البنك المركزي إلى أن رصيد الدين المحلي المستحق على الحكومة بلغ نحو 2.285 تريليون جنيه بنهاية يونيو الماضي، بزيادة قدرها 414.3 مليار جنيه خلال الفترة العام المالي «2015-2016″
وأوضح التقرير أن صافي رصيد مديونية الهيئات العامة الاقتصادية بلغ 103.7 مليارات جنيه، بارتفاع بلغ 92.3 مليار جنيه، فيما بلغت مديونية بنك الاستثمار القومي نحو 230.2 مليار جنيه، بانخفاض 3.4 مليارات جنيه، تمثل صافي مديونية بنك الاستثمار القومي مطروحًا منه المديونية البينية للبنك مع الهيئات العامة الاقتصادية واستثمارات البنك في الأوراق المالية الحكومية (سندات وأذون)

 

*السعودية توقف منح تأشيرات دخول جديدة للمصريين

قالت مصادر بشركة (Tasheel VFS)، العالمية، المخولة بمنح التأشيرات لدخول السعودية من داخل مصر ان الشركة أوقفت مؤقتا منح تأشيرات الدخول للمصريين دون أي توضيح .

وقال متعاملون وشركات توظيف وسياحة انهم تلقوا الخبر من شركة ” تساهيل ” دون مزيد من المعلومات رغم قبولهم بالأسعار الجديدة للتأشيرات التي فرضتها السعودية مؤخرا

وأوضحوا أن مسئولى الشركة أبلغوهم بالقرار دون إبداء أى أسباب أو تفاصيل، أو حتى موعد استئناف استخراج التأشيرات، مما يجعل السعودية دون مصريين جدد خلال الفترة القادمة .

وأوضحت مصادر داخل الشركة ان وقف منح التأشيرات للمصريين جاء بناء على تعليمات من السفارة السعودية بالقاهرة

ولا يعرف  حتى الآن ان كان ذلك يتعلق بالأزمة الأخيرة بين مصر والسعودية على خلفية اختلاف وجهات النظر تجاه قضايا إقليمية خاصة الملف السوري أم عملية تنظيمية بعد رفع أسعار التأشيرات  

وأوقفت السعودية مؤخرا ضخ كميات كبيرة من النفط المكرر كانت مصر قد اتفقت عليها مع شركة “أرامكو ” السعودية ، لكن مسؤولون بالبلدين أكدوا أن ذلك يعود لأسباب تقنية وليس سياسية خاصة ان عملية وقف ضخ النفط سبقت تصويت مصر لصالح قرار روسي بمجلس الأمن بشأن حلب كانت تعارضه السعودية بشدة .

وفرضت الحكومة السعودية مؤخرا رسوما كبيرة على تأشيرات دخول الأجانب سواء للحج أو للعمرة أول العمل أو المرور ، ورأت شركات السياحة المصرية أنها رسوما تعجيزية وهددت بمقاطعة موسم العمرة والحج لكنها سرعان ما تراجعت عن قرارها رغم ان القرار السعودي يعفي المعتمرين والحجاج من الرسوم لأول مرة.

 

*السيسي ـ هتلر.. نفاق وغباء سياسي تجسده صورة

ظهر قائد الانقلاب العسكري في هزلية “مؤتمر الشباب” ليلتقط الصور مع مجموعة من الممثلين والمنافقين، بينما يقبع خيرة شباب مصر في سجون العسكر أو واراهم الثرى بعدما قتلهم الانقلاب ودهس آمالهم.

وبدت صورة السيسي مع بعض الأفاقين بالمؤتمر شبيهة بتلك التي اتخذها النازي أدولف هتلر قبل عقود لتجسد نفس حالة الغباء السياسي. 

وانطلق أمس الثلاثاء مؤتمر شرم الشيخ الذي تنظمه رئاسة الانقلاب تحت عنوان “مؤتمر الشباب الأول”، بمشاركة 3 آلاف شاب وفتاة تم استئجارهم من قبل جانب الأجهزة الأمنية. 

ويعكس المؤتمر إفلاسًا سياسيًا وإداريًا بامتياز؛ لأن الحكومة وأجهزة الدولة ومؤسساتها يفترض أن وظيفتها الأساسية هي بلورة حلول للأزمات وتحقيق تطلعات الشعب كله؛ شبابه وشيوخه.

 

*سلسال الكذب.. السيسي يتحسس بطحة “بزنس الجيش

بمنطق “اللي على راسه بطحة” حاول قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي تبرير هيمنة جنرالات الجيش على اقتصاد البلاد واحتكار خيراته بمزيج من الأكاذيب والمعلومات المضللة والتهوين من الدور الخطير الذي حذرت عدة تقارير محلية وخارجية منه.

وزعم السيسي، أمس الثلاثاء، “أن الأنشطة الاقتصادية للقوات المسلحة المصرية تعادل ما بين 1 إلى 1.5% من الناتج المحلي الإجمالي، وإن الجيش لا يتطلع لمنافسة القطاع الخاص”، في حين أكدت عدة تقارير دولية لا يجهلها المصريون أن النسبة أعظم بكثير.

فعلى سبيل المثال حذر تقرير لموقع “ميدل إيست آي” البريطاني في مارس الماضي من “مخاطر توسع الإمبراطورية الاقتصادية العسكرية في مصر”، ووأكد أن العسكر “يهيمنون على نسبة تتراوح بين الـ50-60% من الاقتصاد المصري، ويستحوذون على 90% من أراضي مصر، ويسخرون الجنود للعمل مجاناً في مشاريعهم فينافسون بذلك أصحاب المشاريع الأخرى.

سلسال الكذب

وعاد السيسي للكذب خلال هزلية “المؤتمر الوطني للشباب” المنعقدة في منتجع شرم الشيخ على البحر الأحمر قائلا : “يا ترى اقتصاد القوات المسلحة يساوي كم من الناتج المحلي الإجمالي.. أنا أقول لكم علشان تبقى الأمور واضحة.. 1 إلى 1.5 بالمئة”.

وتحسس السيسي بطحته قائلا :” “في ناس كتير يجب أن تتفهم أن القوات المسلحة مسؤولة عن الأمن القومي لمصر وإنها تتدخل وتشتغل وتعمل كل حاجة للحفاظ على بلدها ولا تتدخل علشان تتكسب أو تنافس القطاع الخاص”.

ومضى قائلاً “القوات المسلحة في مشروعاتها الاقتصادية بتتراقب من الجهاز المركزي للمحاسبات.. القوات المسلحة بتدفع ضرائب زيها زي الكل”.

واستطرد في كذبه: “القوات المسلحة تمول مشترياتها من الأسلحة والعتاد من ميزانيتها الخاصة قائلاً: “تسليح الجيش.. كل المعدات اللي بتيجي دي من قدرات الجيش الاقتصادية”.

إعفاءات بزنس الجيش

ومنذ استيلاء العسكر على حكم مصر في 1952 ، أحاطوا ميزانية الجيش ”سرية، وصناعاته لا مراجعة عليها وتعفى من الضرائب.“ 

ومع تحكم الجيش في السوق تصبح المنافسة غير عادلة، وللثلاثة عقود الماضية، قرر الجيش المصري أن يستثمر في المؤسسات التجارية التي تعزز بقاءه. وسخر أكثر من نصف مليون مجند لخدمة مشاريعه.

وقد دفع انخفاض الإنفاق الدفاعي كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي من 6.5% في عام 1988 إلى 1.8% في عام 2012، وفقاً لمؤشرات البنك الدولي، دفع القوات المسلحة إلى البحث عن مصادر دخل جديدة.

وتسيطر القوات المسلحة المصرية، من خلال تخصيص الأراضي وغيرها من الوسائل، على جزء كبير من الأراضي الصحراوية والزراعية والحضرية، وتصل نسبة هذه الأراضي إلى 94% من مساحة مصر.

كعكة مبارك

واستفاد الجيش من الإطاحة بالرئيس المخلوع حسني مبارك في عام 2011، ومحاكمات الفساد الصورية لعدد من رفاقه، إذ سمح هذا للقوات المسلحة بالحصول على شريحة من الكعكة، كانت مخصصة لأنصار مبارك، ومن ثم ازدياد نفوذها بشكل أكبر.

وتعزز بعض التشريعات قدرة الجيش على خنق الشركات الاقتصادية المدنية، ومن أمثلة ذلك قرار المجلس الأعلى للقوات المسلحة بخفض دعم الوقود لأصحاب المصانع، ومع بقاء ميزانية الجيش، ومن ثم تكاليف الطاقة، خارج السجلات.

وفي ظل السرية التامة حول ميزانية الجيش، وبالتبعية إقطاعياته الاقتصادية، يمكن للشركات التي تسيطر عليها القوات المسلحة أن تستفيد من الإعانات التي تبقى خارج السجلات، والتمتع بمزيد من حرية المناورة في ظل انعدام الرقابة عليها.

وتقلص الهيمنة الاقتصادية للجيش من فرص نمو الشركات الصغيرة والمتوسطة، في ظل أن المقربين فقط هم مَن يمكنهم الفوز بعقود مربحة والتعامل مع نظام التصاريح. وهذا بدوره يؤدي إلى اقتصاد غير رسمي كبير قائم على المقربين، ويترك العديد من المصريين يعيشون في فقر مدقع.

ومنذ وصول السيسي إلى السلطة، زاد الجيش من نطاق انتشاره بسرعة، كما أنه بات يقاتل بكل قوته للدفاع عن هذه الإمبراطورية، في حين أن الشائع في مصر، هو أن الجيش يقوم بهذه المشاريع لمصلحة البلاد. 

وعقب الإطاحة بمبارك قال اللواء محمود نصر، مساعد وزير الدفاع للشؤون المالية، إن الجيش “لن يسلم أبداً هذه المشروعات لأي سلطة أخرى مهما كانت”، وأضاف أن هذه المشروعات “ليست من الأصول التي تمتلكها الدولة، ولكنها إيرادات من عرق وزارة الدفاع والمشاريع الخاصة بها”.

 

*تغيير هوية المصريين هدف صهيوأمريكي ينفذه السيسي بمناهج التعليم

بعد سلسلة من الجرائم التاريحية بحث الشعب المصري وتاريحه ومبادئه، سعى الانقلاب العسكري للتأثير على مستقبل الأجيال القادمة بتعديلات استراتيجية على الهادي لقلب حثائق التاريخ وصياغته وفق مصالحه ورؤاه الانهظامية المنبطحة تحت أقدام الصهاينة والأمريكان

الهدف من التعديلات

هو صياغة هوية الشعب المصري نحو رؤى السيسي التي أعلنها من أول يوم من العداوة للدين والتغريب والتطبيع وتعميق ثقافة الانبطاح والشحاتة والفهلوة وعدم اعتماد العلم ماساس حضاري.. حتى وإن جاءت تصريحاته الإعلامية مغايرة لذلك.

تعزيز مسار التطبيع مع إسرائيل 

لم يجرؤ الأسبقان: السادات أو مبارك على القيام بتعديل مناهج التعليم وفرض درس على الطلاب تمتدح إسرائيل أو معاهدة السلام، وبرغم بعض التعديلات الطفيفة للغاية، ظل المنهج الدراسي يشير للجرائم الإسرائيلية ويمجد البطولات الإسلامية، حتى جاء السيسي، بانقلاب في مناهج التعليم أيضا لدرجة ابهرت الكتاب والمستشرقين في إسرائيل، بالخطوة التي أقدم عليها الرئيس عبد الفتاح السيسي لتعديل مناهج التعليم المصرية بما يجعلها تمتدح “السلام” مع الاسرائيليين، وتشيد بالمقابل بإرهابيين، من مرتكبي مجازر النكبة مثل “بيجين”، وبالمقابل حذف بطولات وانتصارات القائد المسلم صلاح الدين الأيوبي من المناهج.

وكان أبرز ما كُتب في هذا الصدد إشادة المستشرق الاسرائيلي “إفرايم هراري” في مقال نشره بصحيفة “إسرائيل اليوم” 3 مايو بعنوان” وقف التعليم الجهادي“، بقرار السيسي “غربلة مناهج التعليم المصرية”، ودعوته لـ”إجبار بقية الحكام العرب على ذلك”.

 وكان يعلق بذلك، بغضب علي فوز القائمة الانتخابية التابعة لحماس في انتخابات جامعة بيرزيت في الضفة الغربية للمرة الثالثة، معتبرا هذا نتيجة احتواء مناهج التعليم على ما يمجد الحضارة الاسلامية، التي طالب بتغييرها. أما المستشرق الاسرائيلي“هراري” وصف ما يفعله السيسي منذ انقلابه عام 2013 بأنه: “إصلاح عميق لمحتوى الكتب المدرسية فيمصر، عبر حذف كل ما له علاقة بالغنائم والعبيد من حروب الإسلام، ومنع الكتب التي تشير للعنف (الجهاد) وتروج لنصوص الشريعة الإسلامية، وحظر كتب مفكري جماعة الاخوان مثل الشيخ القرضاوي”. 

ونوه لأن ملك المغرب اتبع خطى السيسي أيضًا، وأمر بـ “تطهير” 400 كتاب مدرسي، ومنع الفصل بين الجنسين في المدارس، وتركيز الكتب الدراسية عام 2017، على الاعتدال والتسامح مع الإسرائيليين وغيرهم. 

إسرائيل “شريكة وصديقة”

ونقل الكاتب المتخصص في الشأن الإسرائيلي“صالح النعامي” في سلسلة تغريدات نشرها على حسابه على “تويتر” ما ذكرته الصحف الإسرائيلية حول كتاب “جغرافية العالم العربي وتاريخ مصر الحديثة” للصف الثالث الإعدادي في المنهج المصري للعام 2015-2016، والذي يعتبر إسرائيل “شريكة وصديقة”، ويعلم الطلاب: “تربطنا بإسرائيل علاقة شراكة وصداقة”. 

وأشار “النعامي” إلى “ارتياح إسرائيلي لشطب أي إشارة لصلاح الدين الأيوبي بوصفه “محرر القدس” في منهاج التعليم الجديد في مصر في عهد السيسي”. ونقل قول الصحف الإسرائيلية: “يقدم كتاب “جغرافية العالم العربي وتاريخ مصر الحديثة صورة إيجابية عن رئيس الحكومة الاسرائيلية الأسبق بيجن”، منفذ مجزرة دير ياسين.

وأكد كُتاب إسرائيليين أن كتاب “جغرافية العالم العربي وتاريخ مصر الحديثة في المنهج المصري للعام 2015-2016 قلص صفحات “تاريخ الحروب مع إسرائيل” من 32 صفحة إلى 12 صفحة فقط، باعتبار “تل ابيب” أصبحت “صديق لا عدو”.

وأشاروا أيضا لأن الكتاب يشدد على أن “السلام مع إسرائيل من متطلبات نمو الاقتصاد المصري”.

وكشفت صحيفة «تايمز أوف إسرائيل» عن تدريس اتفاق السلام بين مصر وإسرائيل الذي تم توقيعه عام 1979 بعد مباحثات «كامب ديفيد» في الكتب المدرسية المصرية، للمرة الأولى، وتقليل مساحة دور الرئيس الأسبق مبارك في حرب أكتوبر.

وكذلك حذف الأجزاء التي أضيفت خلال فترة حكم جماعة الإخوان لمصر. 

كذب الإبل في مايو يكشفه بيان أكتوبر

وعلى الرغم من أن إسرائيل هي من كشفت خطوات السيسي لصهينة المناهج التعليمية، إلا أن وزارة تعليم السيسي سارعت بالتكذيب على لسان “بشير حسن” المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم، ناقيا لصحيفة «الوطن» ما جاء في صحيفة «تايمز أوف إسرائيل»، ولكن صحف إسرائيلية أخري أكدت هذا النبأ.

إسرائيل في مناهج التعليم

وكانت الفقرة الثانية في التعاون بين نظام السيسي وتل أبيب، بعد إعادته السفير المصري، ورفع مستوى التعاون الأمني والاستخباري والاقتصادي، والتي هي تعديل مناهج التعليم وفرض درس على الطلاب تعرفهم بمعاهدة السلام. ففي سرية تامة، لم تكشفها سوى الصحف الإسرائيلية، انتهت وزارة التربية والتعليم من أكبر حملة تعديلات في مناهج التعليم منذ اتفاقية كامب ديفيد للدعوة للتطبيع مع تل ابيب، شملت العلوم الإنسانية بكافة المراحل التعليمية، وتمت في أقل من شهرين وهي مهمة تحتاج لسنوات.

وجاء التطور الجديد بإضافة فصل كامل في المناهج عن معاهدة كامب ديفيد وكيف أدت للسلام بين مصر وإسرائيل والازدهار، ولتكرس مفهوم الشرق أوسطية وضرورة الحفاظ على أمن وأمان الجار الإسرائيلي. وقالت إذاعة الجيش الاسرائيلي أن “تدريس معاهدة كامب ديفيد ضمن المنهاج التعليمي في مصر يدخل ضمن التغييرات الشاملة التي يبذلها جهاز التعليم المصري في جميع الكتب التدريسية لكافة الصفوف والتي أعلن عنها السيسي قبل سنتين حيث جرى إدخال تغييرات على كتب لكافة الصفوف التعليمية، وتقرر تنفيذ هذه التغييرات تدريجيا على مدار ثلاث سنوات” بحسب تعبيرهم.

الانكسار أمام الصهاينة

وتضمنت نسخة كتاب الدراات الاجتماعية، للصف الثالث الاعدادي، ، ويوضح بنود اتفاق السلام التي جرى توقيعها في الولايات المتحدة عام 1979 بين الرئيس المصري أنور السادات ورئيس الوزراء الإسرائيلي مناحيم بيجن. 

ويتضمن الفصل ثمانية بنود جرى الاتفاق عليها من قبل الطرفين، والتي اقتبست من الاتفاق نفسه، وذكر البند الثاني أن مصر وإسرائيل قررتا “إنهاء حالة الحرب بينهما وحل الخلافات بالطرق السلمية”، وقال البند الثالث: “إنه يجب على كل طرف احترام سيادة الطرف الآخر واستقلالها”.

يذكر البند الرابع أن إسرائيل ومصر قررتا إقامة “علاقات صداقة”، وقال مؤلفو الكتاب أنه يترتب على ذلك إقامة علاقات “سياسية، اقتصادية، ثقافية”. أما البندان الأخيران فيضيفان أن الأطراف اتفقت على الاستمرار بمواصلة المفاوضات بشأن إيجاد حل للقضية الفلسطينية..

التمسك الصهيوني بهويتهم العنصرية

وعلى الرغم من انكسار السيسي ومن قبله مبارك والسادات أمام الصهاينة سياسيا، وانبطاخ تعليمي وثقافي الاخطر، حيث تعديل المناهج الدراسية في التاريخ والجغرافيا والتربية القومية فضلا عن موضوعات القراءة والنصوص في اللغة العربية، وأيضا التربية الدينية الإسلامية. 

أما الصهاينة فرفضوا فصل الدين اليهودي عن الدولة مقابل دعوة الصهاينة للدول العربية بـ “غربلة” مناهجها الدراسية، يرفض الصهاينة التخلي عن دينهم، وفصله عن السياسة، أو عن “بطولاتهم”، حيث أكد الرئيس الصهيوني السابق شمعون بيرس أن: “من المستحيل فصل الدين عن الدولة في إسرائيل. رغم أن صحيفة “هارتس” كشفت أن: “مقرر التربية المدنية الجديد في إسرائيل يعمق القيم الدينية ويعزز العنصرية تجاه العرب”. وقالت إن “جامعات في إسرائيل تمنع نساء من الغناء مراعاة لمشاعر المتدينين، والحاخامات يحرمون سماع الرجل لأغاني النساء”! 

مواصلة الأكاذيب

وفي بيان لترويج الأكاذيب زعمت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى في بيان أمس، إن كتب الدراسات الاجتماعية الحالية تعرض «الصراع العربى- الإسرائيلى» بشكل تربوى موجز، يؤكد الحقائق التاريخية ويدعم الهوية والانتماء للوطن دون تبنى توجه سياسى أو دينى، كما تم تغيير مصطلحات مثل «ثقافة الصراع» إلى «ثقافة السلام».

وهو ما يناقض العقل والمنطق.. في الوقت الذي يتمسك به الصهاينة بعقائدهم وعنصريتهم. 

وببقى الخطر قائما على هوية المصريين في ظل حكم السيسي، الذي لم يتوع عن احراق خرائط مصر ليقبت سعودية الاراضي المصرية في تيران وصنافير… ومن ثم فلن يتوقف مستقبلا عن التنازل عن حلايب وشلاتين وهو ما ظعر في خريطة صماء ، باحد مناهج التعليم الابتدائي، هذا العام، تمهيدا لبيعها مقابل مياة النيل في العام المقبل.

 

*3 فضائح بمؤتمر السيسي للشباب

شهد مؤتمر السيسي للشباب المنعقد حاليًا في مدينة شرم الشيخ عدة مواقف محرجة وفاضحة لقائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي.. وكانت تصريحات السيسي حول ثلاجته قد شهدت تهكمًا واسعًا على مواقع التواصل الاجتماعي وحظي بترتيب متقدم على تويتري حيث حل ثالثا على مستوى العالم بعد هاشتاج صيني وآخر سعودي.

وانطلق أمس الثلاثاء 25  من أكتوبر “المؤتمر الوطني الأول للشباب” في شرم الشيخ لمدة ثلاثة أيام حيث ينتهي غدًا الخميس 27 من أكتوبر 2016 

أعطال كارثية

شهد المؤتمر الوطني اﻷول للشباب، المنعقد في قاعة المؤتمرات بشرم الشيخ، تحت رعاية عبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب،  أزمة كبرى مع بدايته؛ حيث قامت مقدمة المؤتمر، بتقديم أهم أهدافه، قبل أن تدعو إلى اﻻستماع ﻵيات من القرآن الكريم.

ومع بداية تلاوة الشيخ للآيات، حدث عطل في الصوت، ما دفع مقدمة المؤتمر ﻹعادة تقديمها للحدث مرة أخرى، قبل أن تدعو إلى اﻻستماع ﻵيات القرآن الكريم “مجدداً”، ليحدث عطل جديد.

وتدخل السيسي، في هذه اللحظة، لدعوة مقدمة المؤتمر، للدخول مباشرة إلى الفعاليات.

وقامت مقدمة المؤتمر، للدعوة إلى مشاهدة فيلم تسجيلي عن تأهيل الشباب للقيادة، إﻻ أنه حدث خلل أيضاً فني في عرض الفيلم!. 

وقال الدكتور سعيد اللاوندي، الخبير بمركز الدراسات السياسية والإستراتيجية بـ “الأهرام”، إن “القائمين على تنظيم مؤتمر الشباب يجب محاسبتهم بشدة، نظرًا لحصور السيسي هذه الفضائح ووقوعهم في هذه الأخطاء أمامه بحسب تصريحاته.

واعتبر اللاوندي في تصريحات صحفية ما جرى استهتارا كبيرا من جانب المنظمين للمؤتمر”. وأضاف اللاوندي: “الحكومة أيضًا مشاركة في ذلك الخطأ، نظرًا لأنها هي من تقوم باختيار تلك الشركات المنظمة للحفل”، مشيرًا إلى أن هذه الأخطاء تكررت في أكثر من مؤتمر، ولم يتم اتخاذ التدابير اللازمة من أجل تقليلها. 

هاشتاج ثلاثة السيسي الثالث على العالم

أما الفضيحة الثانية فهي هاشتاج #ثلاجة_السيسي  الذي المرتبة الثالثة على مستوى العالم صباح اليوم الأربعاء.

وكان قائد الانقلاب قد قال، خلال فعاليات المؤتمر في ندوة بعنوان “أزمة سعر الصرف”: “أنا واحد منكم.. والله العظيم قعدت 10 سنين تلاجتي كان فيها ميه بس ومحدش سمع صوتي”.

فيما احتل المرتبة الثانية هاشتاج سعودي باسم #جلد_زوج_عض_زوجته ورقم واحد هاشتاج باللغة الصينية.

ويقوم موقع تويتر بوضع هذا الترتيب وفقا لعدد التغريدات التي ينشرها المغردون خلال فترة زمنية محددة مستخدمين الهاشتاج ذاته.

وكان الملفت أن أبرز الدول المغردة لم تكن مصر، بل كانت المملكة العربية السعودية تلتها مصر ثم بريطانيا والولايات المتحدة وكندا وليبيا وإيران وشبه الجزيرة الكورية.

السيسي يكذب: شغلت 4 ملايين عاطل

الفضيحة الثالثة للسيسي هي الكذب والترويج لأرقام غير صحيحة لتضليلي الجماهير زعم بحسب الأخبار أن “4” ملايين شاب فتحوا بيوتهم من العمل بالمشروعات القومية  أي انتقلوا من البطالة إلى العمل وهو كذب صريح لا دليل عليه سوى أوهام السيسي وأكاذيب آلته الإعلامية التي تستزرق بترويج مثل هذه الأكاذيب. 

وجاء مانشيت الأخبار على النحو التالي “نحن هنا لنصنع الأمل.. اتطلع لجهودكم وأفكاركم.. “مش عايزكم ورايا..عايزكم أمامي” .. 4 ملايين شاب فتحوا بيوتهم من العمل بالمشروعات القومية.. بلدنا أمانة في رقبتنا ومسئوليتي معيشة الناس وعدم سقوط الدولة)!.

 

 

*فينانشال تايمز”: أزمة السكر تشعل غضب المصريين

سلط تقرير لصحيفة “فينانشال تايمز” الأميركية الضوء على الأزمة الحالية في السكر ، فيما اتهم اقتصاديون حكومة الانقلاب بالفشل في تدبير المنتج والتسبب في نقص ثقة المستثمرين.
قالت الصحيفة: إن السلطات المصرية استولت على 9.000 طن سكر في مداهمات على المصانع والمخازن في محاولة مذعورة  لمعالجة النقص الذي ترك رفوف محلات البقالة فارغة وأثار الغضب الشعبي على حد تعبيرها.
ويرجع النقص بشكل جزئي إلى أزمة العملة الصعبة التي تخنق الإقتصاد ، وذلك في الوقت الذي يصارع فيه المصريين التضخم المرتفع ، والإجراءات التقشفية الجديدة .
وأثارت المداهمات التي امتدت إلى شركة “ايديتا” ،أحد أكبر منتجي المواد الغذائية ، صيحات استهجان المديرين التنفيذيين للشركة الذين اشتكوا من أن مثل هذه الإجراءات ستلحق الضرر  بثقة المستثمرين الهشة .
ويقول “هاني برزي” في تصريحات لإحدى القنوات التلفزيونية ” ماذا أستطيع أن أقول للشركاء الأجنبيين ” ويضيف “طريقة  الحكومة في معالجة المشكلة  ستزيد الطين بلة
وفي رده على الإنتقادات التي وجهت لحكومة الانقلاب أكد رئيس الوزراء ، شريف إسماعيل، على الحاجة الملحة لهذه المداهمات لمعالجة النقص ،قائلا “هذا الإجراء كان ضرورياً  ، وقد كان له نتائج إيجابية ، و9.000 طن كمية ضخمة ” .
تستهلك مصر 3 مليون طن من السكر سنوياً ،و تنتج 2.2 مليون طن فقط  ،ويقوم التجار باستيراد الباقي من الخارج  ،وخلال شهر يونيو ادعت حكومة الانقلاب أن لديها ما يكفي من إحتياجاتها من السكر لمدة عام  ،لكن خلال أغسطس أعلنت  ال500.000  طن التي لديها تكفي فقط حتى فبراير.
وتفاقم الوضع مع إرتفاع أسعار السكر بمعدل 50 بالمائة في السوق العالمي ،فضلاً عن الإنخفاض الحاد في قيمة الجنيه المصري أمام الدولار  في السوق السوداء .
وتقول “ريهام الدسوقي ” كبير الاقتصاديين بمؤسسة “أرقام كابيتال” “السلطات لم تنجح جيداً في تأمين وتأكيد وجود كميات كافية تكفي لسد الطلب القطاعي القطاع الخاص والعام
وتضيف “ربما يكون لذلك تأثير سلبي على ثقة المستثمرين ، لأن ذلك يوضح عدم وجود تنسيق كاف بين أجهزة الدولة المخلتفة
وختم التقرير بالإشارة إلى ما يحذر منه المحللون من أن التكلفة المرتفعة للمعيشة من  الممكن أن تشعل الغضب في البلاد التي ابتليت بالفقر واسع النطاق والبطالة .

 

*بلومبيرج: شرطة مصر تداهم مخازن بائعي السكر

نشر موقع “بلومبيرج” تقريرا حول أزمة السكر في مصر، يقول فيه إن تاجر السلع الغذائية عادل عبده كان يستمتع مع عائلته في قضاء عطلة نهاية الأسبوع عندما داهمت الشرطة المصرية مخازنه في القاهرة، واستولت على 45 طنا من السكر.
وينقل التقرير، عن عبده قوله يوم الأحد: “إنهم يعاملوننا كأننا تجار مخدرات الآن”، وأضاف أنه قام بالتخلص من مخزونه من الأرز والزيت حتى لا تتم مصادرته، وقال: “لن أستمر في العمل، فهل أريد أن ينتهي بي الأمر في السجن؟“.
ويشير الموقع إلى أن مصر تواجه نقصا حادا في السكر منذ أسابيع، حيث أدت أزمة العملة الصعبة، وغلاء الأسعار، إلى الحد من الاستيراد، وكانت السلطات المصرية اتهمت التجار بتخزين كميات كبيرة من السكر، واستولت على مخزون أكثر من شركة، بينها شركة “إيديتا” للمواد الغذائية، وهي أحد أكبر المنتجين في مصر، لافتا إلى أنه مع وصول التضخم إلى أعلى نسبة له خلال سبعة أعوام، أصبح من الصعب على الحكومة إنقاص الدعم، واتخاذ إجراءات تقلل من التكلفة قبل الحصول على قرض من صندوق النقد الدولي بقيمة 12 مليار دولار.
ويورد التقرير نقلا عن كبير الخبراء الاقتصاديين في “سي آي كابيتال”، فرع كوميرشال إنترناشونال بانك” في القاهرة هاني فرحات، قوله إن الحكومة في حالة من الذعر؛ “بسبب النقص غير المسبوق لسلعة استراتيجية وأساسية”، مضيفا أن الحكومة تحاول إيجاد “حل سريع لمشكلة تحتاج إلى وقت للبحث والحل“.
ويذكر الموقع أن رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل قال في مقابلته مع بلومبيرغ” إنه تمت مصادرة 9 آلاف طن من السكر، وتم بيعها للمواطنين بأسعار مخفضة، من خلال شبكة التوزيع الرسمية، مشيرا إلى أن شركة “إيديتا”، التي تعد من أكبر شركات تصنيع الأغذية، قد علقت عملها في أحد مصانعها الأربعة خلال عطلة نهاية الأسبوع، بعد مصادرة الشرطة لألفي طن من السكر من مخازنها.
ويلفت التقرير إلى ردة فعل مدير مجلس إدارة الشركة هاني برزي، الذي قال في مقابلة تلفزيونية يوم الأحد: “أي رسالة يرسلها هذا الفعل للمستثمرين؟.. إذا كانت الحكومة تعاني من مشكلة، يجب أن تحضر وتتفاوض، لكن لا القيام بهذه الطريقة من مصادرة المخزون، والتعامل معنا كأننا مهربون أمر مخز”، وأضاف أن السلطات كانت تدرس إن كانت شركته تخزن أكثر من حاجتها من السكر، في الوقت الذي تدخل فيه مسؤولون حكوميون كبار لمنع بيع سكر الشركة للعامة.
وينقل الموقع ما قاله موقع “بوابة الأهرام” الرسمي يوم الاثنين، بشأن تراجع الحكومة عن مصادرة سكر شركة “إيديتا”، التي تصنع “توينكيز”، و”هو هوسوغيرهما، ما جعل سعر أسهمها يرتفع بنسبة 5% يوم الثلاثاء، وكان سعر أسهم الشركة قد تراجع بنسبة 6.7% في اليوم السابق، مشيرا إلى أن صحيفة “المصري اليوم” أوردت استيلاء السلطات على السكر في مصنع “بيبسي” المحلي، دون إعطاء المزيد من التفاصيل، ولم يكن أي من إدارة الشركة موجودا للتعليق.
وينوه التقرير إلى أن رئيس الوزراء قال في مقابلة تلفزيونية مساء الاثنين إن الحكومة تتعامل مع “السلبيات” الناتجة عن التفتيش، في إشارة واضحة إلى مداهمة الشركات الكبيرة، وأضاف: “نزيد من كميات السكر في السوق لإنهاء الأزمة.. لكن لا نستطيع ترك السوق دون رقابة“.
ويعلق الموقع قائلا: “يعد نقص السكر آخر الآثار الجانبية لنقص العملة الصعبة، الذي شل النمو الاقتصادي، ودفع بالجنيه المصري إلى الحضيض في السوق السوداء، وتستورد مصر حوالي ثلث الـ3 ملايين طن من السكر، التي تستهلكها سنويا، بحسب بيانات وزارة الزراعة الأمريكية“.
ويفيد التقرير بأن مسؤولين وعدوا بأن ينهي قرض صندوق النقد الدولي النقص في العملة الصعبة، ويعيد ثقة المستثمر، وينعش الاقتصاد، مستدركا بأن المطلوب من الحكومة أن تخفض سعر الجنيه المصري، وتخفض الدعم على المحروقات، قبل أن يوافق الصندوق على تقديم القرض، حيث يرى بعض خبراء الاقتصاد أن هذه الإجراءات ستدفع بالتضخم من نسبته الحالية 14% إلى 20%، وفي الوقت ذاته ترتفع أسعار السكر، حيث وصل سعر الكيلو غرام الواحد إلى حوالي 10 جنيهات مصرية “1.13 دولار”، بعد أن كان سعره 5 إلى 6 جنيهات قبل أسابيع قليلة، بحسب الأسواق التي درسها “بلومبيرغ“.
وبحسب الموقع، فإن الحكومة المصرية شكلت الأسبوع الماضي لجنة تحدد هامش ربح الشركات على البضائع، ما أغضب قطاع الأعمال، حيث قال الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية إن مصادرة السلع، بما في ذلك السكر والأرز والزيت، من تجار القطاع الخاص، سيؤدي إلى المزيد من النقص؛ لأن “الكثير من التجار سيضطرون لترك السوق بدلا من التمدد والاستثمار فيه“.
ويختم “بلومبيرغ” تقريره بالإشارة إلى أن عضو مجلس اتحاد الصناعات المصرية وتاجر السكر محمد شكري، يتفق مع ما ورد سابقا، ويقول: “من الأفضل أن يكون الشخص متوقفا عن العمل، بدلا من أن يعتقل، ويصبح خبرا على الصفحة الأولى“.

 

*الكيف في خطر!!.. الدولار يهدد بتوقف أكبر شركة دخان بمصر والشرق الأوسط

رغم أزمات الدواء والغذاء والألبان وجميع المستحضرات والمنتجات، فإن الأمر يبقى دون حد الخطر على حكم السيسي الانقلابي، إلا أن ما كشفت عنه الشركة الشرقية للدخان اليوم، يمثل الخطر الأكبر على الدولة المصرية؛ حيث تهدد أزمة انتاج الدخان بثورة المدخنين أو أصحاب الكيف التي قد تطيح باستقرار المجتمع المصري.

حيث قالت الشركة الشرقية للدخان “إيسترن كومباني” التي تحتكر صناعة السجائر في مصر، اليوم الأربعاء، إنها تواجه صعوبات كبيرة في توفير الدولار لشراء المواد الخام الأساسية، وهو ما قد يضطرها للتوقف عن العمل.

وقالت الشرقية للدخان، حسب رويترز، إن مخزونها الاستراتيجي من العملات الأجنبية التي كانت تحتفظ به لاستخدامه عند الحاجة “نفد”.

وتعد “الشرقية للدخان” أكبر شركة لإنتاج الدخان في منطقة الشرق الأوسط، ويعمل بها أكثر من 14 ألف عامل، وتتعامل مع 85 ألف تاجر و1050 مندوب مبيعات.

وأضافت الشرقية للدخان في تقريرها السنوي عن 2015-2016 أن مخزون “عدد من المستلزمات الرئيسية للصناعة التي ليس لها بديل محلي انخفض إلى أقل من 6 أشهر، وهو ما يعني أنه في حالة استمرار هذا الوضع لفترة طويلة ستتعرض الشركة للتوقف عن الإنتاج والبيع لسلعة مهمة للمستهلك”.

وتعاني مصر من شح النقد الأجنبي بسبب تراجع إيرادات البلاد من الصادرات والسياحة وقناة السويس وتحويلات المصريين والاستثمارات الأجنبية في الخارج.

وواصل سعر الدولار الارتفاع في السوق السوداء في مصر، إذ بلغ 16.25 جنيهًا للبيع في حين ثبت البنك المركزي المصري سعره رسميًّا أمس، عند 8.78 جنيهات.

وقالت شركة الدخان إنها تحتاج لأكثر من 30 مليون دولار شهريًّا لشراء المواد الخام وقطع الغيار، ولكنها “تواجه صعوبات كبيرة في توفير احتياجاتها من العملات الأجنبية من البنوك لفتح اعتمادات شراء الخامة الرئيسية؛ وهي خامة الدخان (التبغ) من الأسواق الخارجية بنسبة 100 بالمئة”.

ويعمل في مصر أربع شركات أجنبية للسجائر وهي فيليب موريس، بريتش أميركان توباكو، إمبريال توباكو، جابان توباكو انترناشيونال، تقوم بالتصنيع في شركة الشرقية الحكومية التي تحتكر تصنيع السجائر في مصر. وتستحوذ الشرقية للدخان على نحو 65% من السوق، حسب تقارير رسمية.

وشهدت أسعار السجائر ومنتجات التبغ ارتفاعات متكررةً في السوق المصرية، كما زادت الضرائب عليها، وسط تكرار شح المعروض الفترة الأخيرة.

وأكدت الشرقية للدخان أن المخزون الاستراتيجي من التبغ انخفض من 24 شهرًا إلى أقل من 12 شهرًا حتى نهاية سبتمبر 2016.

وقالت: “ما يزيد الأمر صعوبة توقف شركة فيليب موريس عن سداد التزاماتها للشركة مقابل التصنيع الأجنبي بالدولار، طبقا للتعاقد المبرم منذ أبريل 2016″.

وأوضحت الشرقية للدخان أنها اضطرت لقبول سداد فيليب موريس التزاماتها بالجنيه المصري عن شهور أبريل ومايو ويونيو 2016 لإنهاء نتائج أعمال السنة في 30 يونيو. 

وقالت: “أما بالنسبة لمستحقات يوليو وأغسطس وسبتمبر 2016 فلم يتم تحصيلها حتى الآن لإصرار إدارة الشركة على التزام موريس بالسداد بالعملة الصعبة وفقا للتعاقد”.

 

*الصحافة: فضيحة السيسي في مؤتمر الشباب وكارثة في مناهج التعليم

في قراءتنا لصحافة اليوم الأربعاء 25 من المحرم 1438هـ الموافق 26 من أكتوبر 2016 م رصدنا فضيحة من العيار الثقيل لقائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي في خطابه أمس بمؤتمر شرم الشيخ؛ حيث زعم أنه تمكن من تشغيل 4 ملايين شاب في فناكيش المشروعات القومية.

كما أشارت المصري اليوم إلى كارثة جديدة في تعديلات مناهج التعليم بمادة الدراسات الاجتماعية؛ حيث تم استخدام مصطلح ثقافة السلام بدلاً من ثقافة الصراع رغم أن المنطقة تشهد أعلى معدلات الصراع والحروب التي أشعلها الصهاينة على يد حكام العرب، وهو ما يعكس توجهات النظام العسكري باعتبار الصهاينة حلفاء وأصدقاء رغم أنهم لا يزالون يحتلون مدينة أم الرشراش المصرية “إيلات حاليًا”!.

كما أشارت اليوم السابع إلى قلق حكومي متزايد من استمرار تعليق الوقود السعودي لشهر نوفمبر أيضًا ما ينذر بأزمة وقود شديدة القسوة خصوصا ونحن على أبواب الشتاء.

السيسي يكذب: شغلت 4 ملايين عاطل

أولت الصحف اهتمامًا خاصًا بمؤتمر الشباب وأبرزت كواليسه في مانشيتات وعناوين بارزة وصورة مرفقة.. ومن اللافت حقا هو استمرار قائد الانقلاب في الكذب؛ حيث زعم بحسب الأخبار أن “4” ملايين شاب فتحوا بيوتهم من العمل بالمشروعات القومية  أي انتقلوا من البطالة إلى العمل، وهو كذب صريح لا دليل عليه سوى أوهام السيسي وأكاذيب آلته الإعلامية التي تستزرق بترويج مثل هذه الأكاذيب.

وأشارت الصحف إلى ما أسمتها مبادرة السيسي للعفو عن الشباب المحبوسين، وطلبه تشكيل لجنة لمراجعة أسماء غير المتورطين في العنف وفقا للدستور والقانون.. وأبرزت الصحف تصريحات السيسي “نحن هنا لنصنع الأمل.. أتطلع لجهودكم وأفكاركم.. «مش عايزكم ورايا..عايزكم أمامي” .. 4 ملايين شاب فتحوا بيوتهم من العمل بالمشروعات القومية..بلدنا أمانة في رقبتنا ومسئوليتي معيشة الناس وعدم سقوط الدولة).

وفي محاولة لرسم صورة ديموقراطية مزيفة قالت اليوم السابع إن المعارضة تتحدث والرئيس يستمع.. الغزالى يطالب بالعفو عن الشباب المحبوسين.. والسيسى: ” هاتوا قايمة وهفرج عنهم بالقانون”.. إبراهيم عيسى وأحمد العسيلى وشباب يناير يشاركون.. ومحمد عبدالعزيز يدير جلسة حوار بالمؤتمر.

كما أبرزت اليوم السابع كذلك دعوة المؤتمر لحوار مجتمعى موسع للتعليم.. السيسي: لن نستطيع حل مشكلة التعليم بالمسار التقليدي.. والبعض والإعلام يزيف وعى الناس.. الرئيس يقبل رأس “حمدتو”.. ويؤكد للشباب: “أتمنى تكونوا أحسن ناس في الدنيا.. وأتباهى بيكم”.

ونقلت المصري اليوم رأي المعارضة “العلمانية طبعا”  بأن المؤتمر “احتفال كرنفالى”.. وقالت إن “# الشباب _ فين” يتصدر ” تويتر” تضامنًا مع المحبوسين.. و “البرادعى”: شكّلوا حزب.. وطالبوا بحقكم…

قلق حكومي من استمرار تعليق الوقود السعودي

واهتمت بالملف الاقتصادي، وأشارت إلى القلق الحكومي جراء استمرار تعليق إمدادات الوقود السعودي في نوفمير أيضا، ونقلت اليوم السابع عن وزير البترول أن “أرامكو” قد توقف إرسال شحنة نوفمبر.. “الملا”: عملية توفير الشحنات أمن قومى.. وسيتم توفير الأموال اللازمة لشرائها؛ ما يؤكد ما ذهبنا إليه بأن تعليق السعودية لإمدادات الوقود لأجل غير مسمى وهو للضغط على سلطات الانقلاب لسرعة إنهاء ملف “تيران وصنافير” والانحياز للمملكة في صراعها ضد التمدد الشيعي الإيراني في سوريا والعراق واليمن…  

وفي سياق الملف الاقتصادي أيضا، قالت الشروق إن خبراء يضعون روشتة ترشيد الإنفاق الحكومى.. خفض رواتب الوزراء.. الاستغناء عن المستشارين.. تقليل المواكب والحراسات.. وعدم الاستجابة لزيادات الشرطة والقضاء.. كما نشرت تقارير تبرز جهود النظام وتجمل من شكله أمام الجمهور منها  ما يتعلق ببدء المرحلة الثالثة من برنامج “تكافل وكرامة” وطرح شركة “الريف المصري” كراسات شروط 1,5 مليون فدان ..حيث قالت إن الإقبال عليها متوسط.

أما البوابة فأشارت إلى تحسن مركز القاهرة فى تقرير “البنك الدولي”.. الخارجية الأمريكية: لدينا خلافات مع مصر لكن سنصوت لحصولها على قرض صندوق النقد، وأشارت البوابة إلى زيادة أسعار تذاكر رحلات مصر للطيران من الخارج.

تجميل وجه الصهاينة في مناهج التعليم

من جانبها أشارت المصري اليوم إلى التعديلات الجوهرية في مناهج الدراسات الاجتماعية حيث تم استخدام مصطلح “السلام” بدلاً من “ثقافة الصراع” فى كتب “الدراسات الإجتماعية”.. ونقلت عن وزراة “التعليم” أن عرض “الصراع العربي – الإسرائيلي” بشكل موجز في المناهج الجديدة بعد التعديلات الأخيرة.

ونشرت الصحيفة بيان وزارة التربية و التعليم الفني، فيما يتعلق بمناهج الدراسات الاجتماعية، أكدت الوزارة أنه تم مراجعتها في ضوء مجموعة من المعايير كان من أبرزها التأكيد على الأحداث وليس الشخصيات والحدث التاريخي والبعد عن التوجهات السياسية والدينية.

ولفتت الوزارة أن المنهج خلا من مصطلحات مثل «ثقافة الصراع» لتحل محلها مصطلحات مثل «ثقافة السلام» وهذا لأن السلام مبدأ تربوي ومن أهم القضايا التربوية العالمية الآن قضية السلام والتفاهم الدولي وقبول الآخر.

بينما أبرزت الوطن تصريحات الممثل خالد الصاوي حول رفضه لمظاهرات 11/11  وهو ما يعكس توجهات النظام نحو توظيف المشاهير للدعاية لمواقفه والتصدي لدعوات التظاهر والاحتجاج والثورة على الظلم والإرهاب العسكري. 

دعاية سوداء بحق الإخوان

تم رصد 6 موضوعات عن الإخوان في صحافة اليوم … حيث شنت البوابة هجوما على الجماعة وأبرزت ذلك في مانشيت وعناوين بارزة حيث اتهمت الجماعة بعدة أباطيل منها تشكيل  تنظيم اغتيال العميد رجائي، وقالت إن التنظيم يستهدف المسئولين الذين لا يحتفظون بـ”حراسات كبيرة.. ويضم عناصر من الصفوف الأخيرة فى الجماعة التي وصفتها بـ “الإرهابية”.. ويديره أحد الكوادر الوسطى.. كما تناولت البوابة في عنوان آخر تقريرًا قالت فيه إن داعش تنصب شباكها لصيد شباب الإخوان في السجون.. وأن ثمة رصدا لتحويلات كبيرة لتمويل ما وصفته بالإرهاب.

أما اليوم السابع فعمدت من خلال تقرير لها إلى تجميل وجه القضاء المشوه بفعل الانحرافات والأحكام الجائرة وغير القانونية وذلك بإبراز الجانب الإنساني في مواقف بعض الذين يفصلون في قضايا الإخوان.. وقالت إن قاضى “اغتيال النائب العام” أمر بأن تجلس المتهمة زينب مع جوزها وسمح للأهالي بدخول القفص ويطمئن أحد المتهمين: “لو حد قربلك قولي”.

“الشروق” من جانبها تناولت في صياغة خبرية  أن نيابة النقض توصى بإلغاء “مؤبد” مرسى و “إعدام” الشاطر فى التخابر مع حماس.. والحكم 22.. الدفاع: المحكمة لم ترد على التسجيلات التي وصفتها بالمزعومة عن مكان احتجاز مرسى في إشارة إلى تسريب اللواء ممدوح شاهين ونائب عام الانقلاب الراحل هشام بركات والذي يتعلق بمكان احتجاز الرئيس مرسي في أحدى وحدات البحرية بالإسكندرية بما يخالف ابسط القواعد القانونية ويمثل اعترافا باختطاف الرئيس بواسطة عمل مسلح.. كما طلب الدفاع ضم القضية إلى “اقتحام السجون”.. كما أشارت في تقرير آخر إلى تأجيل محاكمة 67 متهماً فى قضية “اغتيال النائب العام” إلى 5 نوفمبر..

أخبار متنوعة

اليوم السابع”: البنك الأوروبى يرهن مساعداته لمصر بحقوق الإنسان.. لقاء لمدة 3 ساعات بين وفد البنك وأعضاء النواب.. والبرلمان: مصر تتمتع بالديمقراطية 

“المصري اليوم”: ختام تدريب “حماة الصداقة” ب “الإسقاط الثقيل” بالمظلات.. القوات المصرية والروسية تنفذ مناورة بالذخيرة الحية

لاقتحام قرية حدودية وتطهيرها من الإرهابيين

“المصري اليوم”: إسرائيل: مقتل عامل على الحدود المصرية

“الوطن”: سفير سويسرا فى القاهرة: تلقينا طلبات رسمية من الحكومة المصرية لرفع بعض الأسماء من قائمة “الأموال المجمدة”.. ونؤيد التصالح مع رجال الأعمال لإيجاد حلول لرد الأموال لأصحابها الشرعيين

“المصري اليوم”: حبس 6 ضباط و12 شرطياً فى “تهريب سجناء سجن المستقبل”.. إصابة مأمور السجن بأزمة قلبية 

“الوطن”: لأول مرة منذ 2010.. مصر تتقدم 9 مراكز فى تقرير “البنك الدولى”.. “خورشيد”: شهادة تؤكد تحسن مناخ الاستثمار على أسس علمية.

 

 

الجيش يتجه للاستيلاء على سبوبة الإسمنت بعد اللبن والسكر.. الاثنين 24 أكتوبر. . الكويت للسيسي: توريد البترول “كاش”

الكويت ترفض منح أي تسهيلات أو خصومات أو منح لمصر والدفع كاش

الكويت ترفض منح أي تسهيلات أو خصومات أو منح لمصر والدفع كاش

الجيش يتجه للاستيلاء على سبوبة الإسمنت بعد اللبن والسكر.. الاثنين 24 أكتوبر. . الكويت للسيسي: توريد البترول “كاش”

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*السجن المؤبد لمواطن مناهض للانقلاب بمنشأة القناطر

قضت محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار محمد عبد اللطيف مسعود وعضوية المستشارين محمد إمام وطلبة فوزى شلبى ونادر طاهر، بالسجن المؤبد على أسامة جابر”، لاتهامه بحيازة أسلحة نارية وذخيرة وتصنيع متفجرات وتكوين خلية إرهابية لتنفيذ أعمال عدائية ضد الدولة بمنطقة منشأة القناطر.

 

*30 إكتوبر الفصل في طعن 6 طلاب علي الحكم عسكريا بحبسهم 5 سنوات بالشرقية

حددت المحكمة العسكرية العليا للطعون جلسة الثلاثون من إكتوبر الجاري للنطق بالحكم في الطعن المقدم من ستة طلاب بمدينتي الزقازيق والحسينية بالشرقية، علي الحكم العسكري السابق بحبسهم خمسة سنوات.

وكانت المحكمة العسكرية بالزقازيق، قد قضت في وقت سابق حضوريا بالحبس خمس سنوات بحق ستة طلاب بالمرحلة الثانوية، من مدينتي الزقازيق والحسينية، بالشرقية بعد إعتقالهم منذ مايزيد عن العشرين شهرا، ووجهت لهم النيابة، تهم الإنتماء إلي جماعة أسست علي خلاف القانون، والتظاهر دون تصريح من الجهات المختصة، بالإضافة للإعتداء علي المؤسسات والمصالح الحكومية، وأحالهم علي إثرها المحام العام لنيابات جنوب الشرقية للقضاء العسكر.

 

 

*أمن الانقلاب بدمياط يعذّب 4 شبان من البصارطة ومصادر تؤكد اقترابهم من الموت

ما زالت قوات أمن الانقلاب العسكري تختطف أربعة من شباب البصارطة وتخفيهم قسريا وسط أنباء عن تعرضهم لتعذيب شديد في سلخانة معسكر قوات الامن بدمياط الجديدة.

فقد اختطفتهم ميليشيات الإنقلاب العسكري يوم الاثنين الماضي من بيوتهم ومحال عملهم ، وتعدت عليهم بالضرب الشديد كما سرقت المليشيات مبلغ 186 ألف جنيه مصري كانت بداخل أحد منازل المعتقلين وهي ثمن سيارة باعها صاحب المنزل.

و رغم إعلان إعلام الانقلاب عن اعتقال الشباب و تلفيق قضية ” حراك مسلح ” و حيازة أسلحة للمختطفين إلا أن شرطة الانقلاب لم تمكن أي من أسر المختطفين أو محاميهم من التواصل معهم للان وسط تخوف شديد من الأهالي على حياة أبناؤهم

الشباب المختفين قسرياً هم :
1-
محمد السعيد العطوي طالب بكلية الشريعة والقانون بطنطا
2-
إبراهيم قنديل – السن 28 سنة – زفافه الشهر القادم
3-
جمال سماح الفار طالب بالصف الثاني الثانوي الأزهري
4-
أحمد مسعود بدوي سنه 17 سنه
5 –
علاء الدين بدوي
6 –
حازم أبو ستين

وتحمل أسرهم قوات الانقلاب العسكري المسؤلية الكاملة عن حياة أبنائهم .وتناشد منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان التدخل لوقف الانتهاكات التي تتم بحق أبنائها والتي تعرض حياتهم لخطر التصفية .

 

 

*إقالة مدير أمن الإسماعيلية وعدد من القيادات في واقعة “هروب المستقبل

أصدر اللواء مجدي عبدالغفار وزير داخلية الانقلاب، قرارا بإقالة اللواء علي العزازي مدير أمن الإسماعيلية، واللواء جمعة توفيق حكمدار المحافظة، ومفتش أمن الدولة، ومفتش الأمن العام، ونقلهم جميعا للعمل بديوان عام الوزارة.

جاء القرار على خلفية عملية هروب 6 نزلاء من سجن المستقبل في الإسماعيلية مساء الخميس الماضي، والتي راح ضحيتها الرائد محمد شريف الحسيني رئيس مباحث مركز شرطة أبوصوير، متأثرا بطلق ناري بالرأس، والمواطن أحمد عبدالوهاب متأثرا بإصابته بطلق ناري في الرأس والرقبة، وإصابة الشرطي محمد أبو الفتوح بطلق ناري.

 

 

*50 يوما على اختطاف طالب أزهري بالشرقية

طالبت أسرة محمد جمعة علي، طالب الأزهر المختطف منذ ما يزيد عن 50 يوما من مدينة أبوحماد بالشرقية بالكشف عن مكان احتجازه القسرى وتمكينهم من لقائه ومحاميه ورفع الظلم الواقع عليه.
وأكدت أسرة الطالب أن سلطات الانقلاب منذ أن اختطفت نجلهم بتاريخ 29 أغسطس 2016 تصر على إخفائه دون سند من القانون أو ذكر أسباب الإخفاء القسرى ما يزيد من مخاوفهم على سلامته.
وأوضحت الأسرة أنها منذ أن تم اختطافه، أرسلت عشرات التلغرافات والبلاغات للجهات المعنية بحكومة الانقلاب دون أن يتم التعاطى معها.

وناشدت منظمات حقوق الإنسان بالتدخل واتخاذ الإجراءات التى من شأنها رفع الظلم الواقع على نجلهم وسرعة الإفراج عنه.

 

*جنايات دمنهور الانقلابية تقضي بسجن 42 من أهالي دمنهور 15 عاماً

قضت محكمة جنايات دمنهور الانقلابية الدائرة الأولي بسجن 42 من أهالي دمنهور من الشباب 15عاماً غيابيا في القضية الهزلية المعروفة إعلاميا بأحداث الاستفتاء على الدستور والمقيدة برقم 731 جنايات لعام2014 .

وقد لفقت لهم داخلية ونيابة الانقلاب تهم الانضمام إلى جماعة محظورة أسست على خلاف أحكام الدستور والقانون والترويج لأنشطتها .

 

*أوقفوا الإعدامات” مطلب مؤتمر “المحاكم العسكرية.. إرهاب النظام للجماهير

أكد أهالى عدد من أهالى الصادر بحقهم أحكام سياسية حائرة بالإعدام من خلال محاكمات عسكرية مسيسة أو من قضاة موالين للعسكر على تعرض ذويهم لانتهاكات وجرائم وتعذيب ممنهج لتلفيق اتهامات باطلة لا صلة لهم بها أدت بهم لمحاكمات ظالمة حكم عليهم خلالها بالإعدام.
جاء هذا خلال المؤتمر الذى عقد  أمس الأحد بمركز الدراسات الاشتراكية تحت عنوان (المحاكم العسكرية.. إرهاب النظام للجماهير) بحضور أعضاء ائتلاف أسر المحكومين بالإعدام والدكتورة عايدة سيف الدولة ممثلة عن مركز النديم لتأهيل ضحايا العنف والصحفي أحمد أبوزيد ممثل المرصد العربي للإعلام ومنى سيف ممثلة لمجموعة “لا للمحاكمات العسكرية.
وطالب الحضور بوقف أحكام الإعدام الجائرة والمسيسة، التي لم يقترف الصادرة لحقهم أية جرائم غير أنهم طالبوا بالحرية أو عبروا عن رفضهم للظلم.
وتجاوزت أحكام الإعدام 1840 قرارا بالإحالة إلى المفتي في 44 قضية، صدر فيهم 791 حكما بالإعدام، بينهم 7 تم تنفيذ الحكم فيهم بالفعل والباقي (784) ما زالت قضايا في مراحل النقض المختلقة ومن بين هذه القضايا نجد هناك 10 قضايا عسكرية صدرت فيها أحكام بالإعدام.
وتصدرت مصر قائمة أعلى معدلات الإعدام السياسية في العالم، وفقا لتقارير عدة أعدتها منظمات حقوقية محلية ودولية منها التقرير الصادر مؤخرا من  منظمة هيومن رايتس مونيتور، بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة أحكام الإعدام.

 

*50 يوما على اختطاف طالب أزهري بالشرقية

طالبت أسرة محمد جمعة علي، طالب الأزهر المختطف منذ ما يزيد عن 50 يوما من مدينة أبوحماد بالشرقية بالكشف عن مكان احتجازه القسرى وتمكينهم من لقائه ومحاميه ورفع الظلم الواقع عليه.
وأكدت أسرة الطالب أن سلطات الانقلاب منذ أن اختطفت نجلهم بتاريخ 29 أغسطس 2016 تصر على إخفائه دون سند من القانون أو ذكر أسباب الإخفاء القسرى ما يزيد من مخاوفهم على سلامته.
وأوضحت الأسرة أنها منذ أن تم اختطافه، أرسلت عشرات التلغرافات والبلاغات للجهات المعنية بحكومة الانقلاب دون أن يتم التعاطى معها.

وناشدت منظمات حقوق الإنسان بالتدخل واتخاذ الإجراءات التى من شأنها رفع الظلم الواقع على نجلهم وسرعة الإفراج عنه.

 

*الكويت للسيسي: توريد البترول “كاش

“الجزاء من جنس العمل” هذا ما يتذوقه نظام قائد الانقلاب الأن الجنرال عبد الفتاح السيسي وعصابته، بعدما كشفت صحيفة “الرأي الكويتية أمس الأحد ان الكويت رفضت تماما منح أي تسهيلات أو خصومات أو منح للعسكر في موضوع توريد المواد البترولية لها وطلبت أن يكون الدفع “كاش “. 

خد وهات!

وأكدت الصحيفة أن التعاقدات التي وقعتها الكويت أخيرًا مع نظام الانقلاب لتزويدها بالمواد البترولية، تضمنت حصول الكويت على قيم هذه المبيعات “كاش”، ولا تشمل أي تسهيلات استثنائية عن المعمول بها عالميًّا، علاوةً على عدم شمولها أي خصومات أو منح تقدم من الكويت إلى عصابة السيسي.

وقالت مصادر كويتية: “إن الاتفاقية الأخيرة لم تعرض على مجلس الوزراء، وأن ما سيحدّد حجم الطلبات المصرية هو حدود الدفع الموافق عليها، علاوةً على قدرة مصر على السداد”.

ولم تكشف المصادر عن حجم الطلبات البترولية التي تقدمت بها حكومة الانقلاب إلى الكويت حتى نهاية العام، غير أنها أكدت استعداد الأخيرة توفير كل الطلبات الشهرية المحددة في الاتفاقية مع العسكر. 

على خطى أرامكو

وكانت المملكة قد وافقت على إمداد نظام الانقلاب العسكري في مصر بمنتجات بترولية مكررة بواقع 700 ألف طن شهريًّا لمدة خمس سنوات، بموجب اتفاق بقيمة 23 مليار دولار بين شركة أرامكو السعودية والهيئة المصرية العامة للبترول، جرى توقيعه خلال زيارة رسمية قام بها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز لمصر هذا العام.

وقال تاجر يتعامل مع الهيئة المصرية العامة للبترول لرويترز: إن تسليم منتجات أرامكو السعودية توقف في الأول من أكتوبر، غير أن السبب لم يتضح إلى الآن.

وضخت المملكة مليارات الدولارات، شملت منحا في الاقتصاد المصري منذ الانقلاب على الرئيس المنتخب د. محمد مرسي في عام 2013، ووفرت مساعدات ضخمة لنظام الانقلاب منها المساعدات البترولية بمئات الملايين من الدولارات شهريًّا في وقت واجه فيه الانقلاب نقصًا حادًا في العملة الصعبة.

هتدفعوا يعني هتدفعوا

جدير بالذكر أن حكومة “شريف إسماعيل” تفننت في فرض شتى أنواع الضرائب على السلع والخدمات التي تمس بشكل مباشر فقراء المصريين، بينها ضريبة القيمة المضافة، حيث تأمل أن توفر نحو 30 مليار جنيه سنويًّا.

كما قامت حكومة الانقلاب برفع قيمة الرسوم على المستخرجات الرسمية والوثائق وشهادات الوفاة والطلاق والزواج، وذلك بحجة إمداد خزانة الدولة بإيرادات ضريبية جديدة تسهم في سد عجز الموازنة الذي بلغ 11.2% من الناتج المحلي الإجمالي خلال العام المالي 2015-2016، بما قيمته 311 مليار جنيه، حسب وزارة المالية. 

ومع الإعلان عن اتفاق مصري مع صندوق النقد الدولي على قرض بقيمة 12 مليار دولار على مدار ثلاث سنوات، توالت قرارات حكومة الانقلاب في رفع الدعم عن السلع الرئيسية وزيادة أسعار السلع والخدمات بينها زيادة أسعار الكهرباء بنسبة 40 في المئة، بعد أن رفعت شريحة أسعار استهلاك المياه مع بداية يونيو الماضي، فيما يجري الحديث عن زيادة مرتقبة في أسعار ركوب مترو الأنفاق والقطارات، إلى جانب تحرير أسعار الوقود خلال ثلاث سنوات.

 

 

*بلاها محشي”.. عبقرية الانقلاب في مواجهة الأزمات!

غرق المصريون في الفساد والفقر ووصلت أمواج الأزمات إلى رقابهم، وباتت الأسواق تواجه يوميا نقصا حادا في معظم السلع الاستراتيجية والاستهلاكية التي يحتاجها المواطن الذي رقص أمام لجان السيسي على أنغام “تسلم الأياديو”بشرة خير“.

ووسط تزايد غير مسبوق في أسعار تلك السلع يضرب المواطن كفا بكف ويتساءل عن سر نقص المعروض منها، إلى جانب الزيادات الكبيرة في قيمة فواتير الماء والكهرباء والغاز.

مفيش سكر!

وتشكو معظم محافظات مصر من نقص شبه كامل في السكر والأرز والزيت بالجمعيات الاستهلاكية، والأسواق التجارية الكبيرة، ومنذ الانقلاب العسكري الذي قاده وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي على الرئيس الشرعي المنتخب “محمد مرسي، وتشهد البلاد نقصا كبيرا في معظم الأدوية، واختفاء تاما لألبان الأطفال، ونقصا في المخزون الاستراتيجي للقمح.
كما تشهد الأسواق أزمة في أسطوانات البوتاجاز، وبوادر أزمة جديدة تطل برأسها في محطات البنزين والسولار، على خلفية وقف السعودية إمدادات البترول للعسكر، فضلا عن ارتفاع أسعار باقي السلع الأخرى التي يتم استيرادها من الخارج بسبب نقص الدولار وتهاوي قيمة الجنيه المصري.
وباتت التباين في المواقف هو العنوان الأبرز والمسيطر على حديث الشارع المصري، فالمعارضون للانقلاب يرون أن نظام السيسي فشل في توفير أبسط الاحتياجات اليومية للمواطنين، والمطبلون للعسكر يلقون اللوم على جشع التجار والمحتكرين والأساليب الاستهلاكية الخاطئة للمواطنين ويعترفون بضعف حكومة الانقلاب في مواجهة ذلك.

حجة البليد اتهام الإخوان!

وبينما يحمل آخرون المسئولية لأجهزة سيادية تلعب كل منها على وتر الصراع السياسي الدائر في البلاد، أكد مسئول كبير بوزارة تموين الانقلاب بأن سبب أزمة السكر بالبلاد هم جماعة الإخوان المسلمين!
حيث تم رصد خلايا إخوانية تقوم بجمع السكر من المجمعات الاستهلاكية ومحلات البقالة والسوبر ماركت، علاوة على شراء كل كميات السكر المتوفرة لدى تجار الجملة والتجزئة، ثم اخفاءها لافتعال أزمة السكر الحالية.

وأكد المصدر أن “الأجهزة الأمنية والرقابية لنظام الانقلاب بالإسكندرية ألقت القبض على 5 تجار جملة إخوانيين، بتهمة تخزين 90 طنا من السكر، للاتجار به والاستفادة من فارق رفع الأسعار، بسبب الأزمة“.

بلاها محشي!

وبين كل هذه النقاشات، يبقى قوت الشعب المصري غائبا بين سندان الجشع والاحتكار ومطرقة الصراع السياسي الدائر في البلاد منذ الانقلاب العسكري في 3 يوليو 2013.

يخرج وزير التموين في حكومة الانقلاب، اللواء أركان حرب، محمد علي مصيلحي، ويثير ضجة كبيرة إثر مطالبة مصيلحى للمصريين بالاعتماد على المكرونة بدلا من الأرز، الذي توجد أزمة فيه حاليا بسبب نقص التوريدات، وفقا لرؤية الوزير العبقري!

وحينما رد الوزير على سؤال أحد الصحفيين عن جدوى دعوته لاستبدال المكرونة بالأرز في الوجبات الأساسية بالنسبة لحالة “المحشي” (أكلة شعبية)، إذ قال الوزير: “بلاش محشي دلوقتي”، أصبح عرضة للتندر، حتى قيل: “كله إلا المحشي“.

ويقابل تلك الأزمات ترويج وسائل الإعلام الموالية للانقلاب، خبرا مفاده أن الأسعار ستتراجع خلال شهرين، مع تنفيذ اتفاق صندوق النقد الدولي بمنح مصر 12 مليار دولار.

وانتشرت دعوات يقودها نشطاء ومعارضون، تطالب بثورة للجياع، بعد تفاقم أسعار السلع والخدمات، وفرض ضريبة القيمة المضافة، وحالة الفوضى التي تعيشها الأسواق، بينما حذر أعضاء في البرلمان من ثورة شعبية بسبب موجة الغلاء

في ظل هذا السقوط الانقلابي العسكري وجه «التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب» بياناً جديداً أكد فيه قلقه على قوت المصريين المفقود وكرامتهم المسلوبة وأمنهم المنتهك قائلاً إنه «بدلاً من الحفاظ على أموال الشعب الذي بالكاد يجد كيس سكر، ووقف فرض الضرائب وارتفاع الأسعار، أضاع الفاشل السيسي مال الشعب في احتفالية ضخمة لبرلمان باطل”.

 

*الخارجية الأمريكية: ندعم جهود السيسي للارتقاء بالوضع الاقتصادي

قال كبير مستشاري وزير الخارجية الأمريكي، ديفيد ثورن، إن الولايات المتحدة تقدر جهود الرئيس عبد الفتاح السيسي وفريق العمل معه لتبني خطوات وإجراءات من شأنها الارتقاء بالاقتصاد المصري وتهيئة المناخ لجذب المزيد من الاستثمارات.

وأضاف ثورن -في كلمته خلال ندوة الغرفة الأمريكية بالقاهرة التي عقدتها بالتعاون مع مجلس الأعمال المصري الأمريكي وغرفة التجارة الأمريكية بواشنطن ومجلس الأعمال الأمريكي-أنه “من الرائع مشاركة ممثلين عن 51 شركة أمريكية اليوم في الندوة، وهو ما يساهم بشكل كبير في تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات وخلق المزيد من فرص الاستثمارات المشتركة“.

وأشار إلى أن بلاده هى داعم رئيسي للديمقراطية والاستقرار في مصر وتعزيز الوضع الاقتصادي، وهو ما يساهم في تحقيق الازدهار والاستقرار للبلاد، وفق ما أوردته وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وقال “نحن هنا اليوم للعمل معا من أجل الاستثمار في مصر للتحاور حول الرؤى الممكن تنفيذها، وإن واشنطن تعمل جاهدة لمساعدة مصر للحصول على صندوق النقد الدولي وهو يمثل تحديًا كبيرا لمصر يتطلب معالجة المشكلات الاقتصادية وهي خطوة لابد من الإقدام عليها من أجل تحقيق الاستقرار الاقتصادي خلال فترة الثلاث سنوات القادمة“. 

وطالب الحضور من الشركات الأمريكية مساعدة ودعم مصر في خطوات الإصلاح الاقتصادي، وما تتخذه من إجراءات من شأنها تعزيز حجم الاستثمارات والارتقاء بالوضع الاقتصادي.

 

*أزمة الدولار تصل إلى الرياضة.. والحكومة تتقشف بعد طلب قرض الصندوق

شهدت الفترة الأخيرة اتخاذ عدد من الجهات الحكومية خلال الفترة الأخيرة إجراءات تستهدف ترشيد التعامل بالعملات الأجنبية في ظل أزمة الدولار التي تعاني منها مصر في السنوات الأخيرة والتي تفاقمت بشدة خلال العام الحالي، لتلقي بظلالها مؤخرًا على قطاع الرياضة، بشأن التعامل مع المدربين الأجانب في مصر.

وكانت وزارة الرياضة أعلنت أمس الأحد أنها قررت سداد قيمة عقود المدربين الأجانب المتعاقدين حاليًا، بالجنيه المصري، طبقًا للسعر المعلن من البنك المركزي، بدءًا من شهر نوفمبر المقبل، وذلك لتخفيض الطلب على النقد الأجنبي في تعاقدات المدربين الأجانب التى تتحمل رواتبهم الوزارة من الموازنة العامة للدولة.

ووفقًا لبيان للوزارة، خاطبت الوزارة اللجنة الأوليمبية للتشديد على الاتحادات الرياضية بعدم التعاقد مع أي مدرب أجنبي في أي اتحاد رياضي دون الرجوع للوزارة للحصول على موافقة كتابية وصريحة، كما طلبت عدم تجديد أي عقود لأي مدرب أجنبي بعد انتهاء فترة التعاقد معه إلا الرجوع لوزارة الرياضة للحصول على موافقة كتابية.

أزمة اقتصادية

وتعاني مصر من أزمة في نقص العملات الأجنبية بدت بوضوح في النصف الثاني من عام 2012 مع بدء تدهور الأوضاع الاقتصادية في الظهور والتراجع الحاد في احتياطي النقد الأجنبي واستمرت حتى الآن، وظهرت السوق السوداء بقوة لتشهد السنوات الثلاث الماضية تدهورًا في قيمة الجنيه حتى وصل سعر الدولار إلى أكثر من 15 جنيهًا في السوق الموازية.

ودفعت الأوضاع الاقتصادية وتراجع مصادر مصر من العملات الأجنبية إلى طلب تمويل بقيمة 12 مليار دولار على مدار 3 سنوات من صندوق النقد الدولي في إطار توفير حزمة تمويلية بقيمة 21 مليار دولار لتمويل برنامج الإصلاح الاقتصادي المصري الذي بدأت مصر تطبيق أول إجراءاته عام 2014 بخفض الدعم عن الوقود والكهرباء.

وتنتظر مصر اجتماع المجلس التنفيذي للصندوق خلال الشهر المقبل بحسب توقعات وزير المالية للبت في طلب القرض بعد أن قامت بتطبيق ضريبة القيمة المضافة الشهر الماضي وطبقت إحدى مراحل خفض الدعم على الكهرباء الذي ينفذ وفقًا لخطة تدريجية، وسط تصريحات من مسؤولي الصندوق عن شروط لاستكمال اتفاق القرض منها اتخاذ إجراء بشأن سعر صرف الجنيه، وتجميع ما بين 5 و6 مليار دولار من مصادر أخرى ثنائية.

البعثات الدبلوماسية للوزارات

وكان قد سبق الإجراء الذي اتخذته وزارة الرياضة، اتخاذ الحكومة إجراءات أخرى، حيث قررت اللجنة الوزارية الاقتصادية في اجتماعها، يوم الأربعاء الماضي، برئاسة المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، خفض التمثيل الخارجي في البعثات الدبلوماسية التابعة للوزارات بنسبة 50 بالمئة، والاعتماد على كوادر وزارة الخارجية في تنفيذ ومتابعة الأعمال.

المعارض بالخارج

كما خاطبت الهيئة العامة للمعارض والمؤتمرات المجالس التصديرية في شهر سبتمبر الماضي بشأن قواعد جديدة للاستمرار في تنفيذ المعارض المتخصصة بالخارج بعد تأثير تراجع الاحتياطي وأزمة العملة على نشاط الهيئة بالمعارض الخارجية والذي اضطر بها إلى الاعتماد على رصيدها من العملات الأجنبية خلال الفترة الماضية وأدى ذلك إلى نقص حاد في رصيد الهيئة من هذه العملات.

ووفقًا لهذا الخطاب الذي اطلع مصراوي على نسخة منه، تشمل هذه القواعد إلغاء التعامل مع أي شركات وسيطة وسيكون التعامل مباشرة مع إدارات المعارض، والتنسيق بين كل من الهيئة والمجالس التصديرية في تحديد الأهمية النسبية لخطة معارض كل مجلس، مع الاقتراح بإلغاء المعارض المستحدثة في الفترة الحالية ويكتفى بما تم إدراجه بالخطة المعتمدة.

كما شملت هذه الضوابط أيضًا تقليل المساحات التي تشارك بها الشركات في هذه المعارض بنسبة 50 بالمئة، وطرح أعمال الديكور بالداخل لكافة المعارض مرة واحدة وبتصميم موحد لكل قطاع للسداد بالعملة المحلية، بالإضافة إلى إلغاء كافة الخدمات المصاحبة للمعارض (دعاية – ضيافة – مترجمات وغيرها).

ومن جانبها، أعلنت وزارة الخارجية، اليوم الاثنين، إنها خفضت ميزانيتها السنوية خلال عام (2015-2016) والبالغة 3.2 مليار جنيه بأكثر من 10 في المئة، وأعادت الفائض إلى الخزانة العامة للدولة.

وأوضح المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث باسم الوزارة، في تصريحات صحفية اليوم، إن التخفيض شمل 20 ملحقًا إداريًا، و20 عضوًا دبلوماسيًا في الحركة العامة التي صدرت في أوائل 2016.
كما شملت الخطة أيضًا تخفيض عدد المهنيين والخدمات المعاونة في البعثات المصرية في الخارج، وإغلاق عدد من البعثات الخارجية وهي قنصلية لاجوس، وقنصلية زنزبار، قنصلية جينيف، والسفارة في بانجي، ووضعت الخارجية قيودًا للحد من شراء أي تجهيزات لمقار البعثات الدبلوماسية بالخارج، حسب المتحدث.

ترشيد الإنفاق وقرض الصندوق

ومن جانبه، قال مصدر حكومي طلب عدم ذكر اسمه، إن هذه الإجراءات برغم من بساطة المبالغ التي ستقوم على توفيرها وأثرها البسيط، إلا أنها تدل على جدية الحكومة في تطبيق الإصلاح الاقتصادي وترشيد الإنفاق الحكومي.

وأضاف: أن الدولة الرشيدة لا تستهين بأي كمية إنفاق يمكن أن تعالجها، منوهًا إلى ضرورة أن يشمل هذا الترشيد كل سبل إنفاق النقد الأجنبي على أن يتم بنفس هذه الطريقة في المعالجة.

وأرجع اتخاذ هذه الإجراءات خلال الفترة الأخيرة بالذات إلى تزامنها مع طلب مصر الحصول على قرض الصندوق الدولي حيث تسعى الحكومة لإثبات جديتها في تطبيق الإصلاح الاقتصادي بكل قوة للخروج من الأزمة الاقتصادية الحالية، وليس ناتجًا عن اشتداد أزمة النقد الأجنبي لدى الحكومة عن الفترات السابقة.

 

*التخابر مع “حماس”.. محطات ودلائل الهزلية

من المقرر أن تنظر محكمة النقض بجلسة 25 أكتوبر، أولى جلسات طعن الرئيس محمد مرسي وآخرين من قيادات وأعضاء جماعة “الإخوان المسلمين”، على أحكام الإعدام والسجن الصادرة ضدهم، فيما يعرف بالقضية الهزلية “التخابر مع حركة حماس، وحزب الله، والحرس الثوري الإيراني”، إبان ثورة 25 يناير.

وجاء الطعن على حكم محكمة جنايات القاهرة “أول درجة”، برئاسة المستشار شعبان الشامي، والذي قضى بمعاقبة الرئيس مرسي والمرشد العام لجماعة “الإخوان”، د. محمد بديع، و15 آخرين من قيادات الجماعة بالسجن المؤبد، ومعاقبة 16 آخرين (بينهم 13 غيابيًا) بالإعدام شنقاً، في مقدمتهم النائب الأول للمرشد العام للجماعة، خيرت الشاطر، ومعاقبة اثنين آخرين بالسجن لمدة 7 سنوات.

واستمرت جلسات القضية وقتها لمدة 471 يومًا، حيث بدأت أولى الجلسات في 16 فبراير 2014، وعقدت خلالها قرابة 45 جلسة، حتى حُجزت للحكم بجلسة 16 مايو  2015، والتي أصدر فيها القاضي قرارًا بإحالة أوراق عدد من المتهمين إلى المفتي لأخذ رأيه الشرعي في إعدامهم، وحدد لها جلسة 2 يونيو 2015 للنطق بالحكم، إلى أن قراره جاء بمد أجل الحكم لجلسة 16 يونيو، وصدر الحكم.

معالم الهزلية بالقضية

وتكشفت أسماء المحكوم عليهم بالإعدام في القضية الهزلية الهروب من السجون والتخابر مع “حماس” إبان ثورة 25، وجود 5 شهداء سقطوا على يد الاحتلال الإسرائيلي قبل سنوات من اندلاع الثورة في مواقع مختلفة، وكذلك وجود اسم لأسير فلسطيني معتقل منذ (19 عامًا) في السجون، وجاءت هذه الأسماء كالتالي:

– حسام الصانع، المتهم رقم (2) في القضية واسمه بالكامل حسام عبد الله إبراهيم الصانع (فلسطيني الجنسية)، والذي استشهد في العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في الضربة الأولى للحرب بتاريخ 27 ديسمبر 2008.

– محمد سمير أبو لبدة، المتهم رقم (25) في القضية، والذي استشهد عام 2007، بقذيفة من دبابة إسرائيلية، خلال تصديه للعدوان الإسرائيلي على منطقة شرق القرارة.

– حسن سلامة، المتهم رقم (35) في القضية، (فلسطيني الجنسية)، ومحكوم عليه بالمؤبد من قبل الاحتلال الإسرائيلي عام 1996، وقضى في سجون حتى الآن 19 عاماً وما زال معتقلاً.

– تيسير أبو سنيمة، المتهم رقم (37) بالقضية، (فلسطيني الجنسية)، والذي شارك في عملية أسر الجندي الإسرائيلي “جلعاد شاليط” عام 2006، واستشهد على يد العدوان الإسرائيلي عام 2009.

– محمد خليل أبو شاويش، المتهم رقم (57) في القضية، والذي استشهد أيضاً عام 2007، في إحدى العمليات العسكرية.

– رائد العطار، المتهم رقم (71) في القضية، (فلسطيني الجنسية)، وهو القائد في “كتائب عز الدين القسام”، الذراع العسكرية لحركة “حماس”، والذي استشهد في عملية اغتيال من قبل العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة عام 2014.

 القاضي شعبان عدو ثورة 25 يناير

المستشار شعبان الشامي، الذي أصدر الحكم، هو رئيس بمحكمة استئناف القاهرة، ورئيس الدائرة الخامسة عشرة في محكمة جنايات القاهرة، وأصدر حكمًا في 17 سبتمبر عام 2013، بتأييد قرار النائب العام المستشار هشام بركات، بمنع التصرف في أموال كل من قيادات الاخوان، د. محمد بديع، والشاطر، ورئيس مجلس الشعب المنحل محمد سعد الكتاتني، و22 آخرين من قيادات جماعة “الإخوان المسلمين”.

كما أصدر حكمًا في 20 نوفمبر 2013، برفض الاستئناف المقدم من القياديين بجماعة الإخوان خيرت الشاطر، وسعد الحسيني، وأحمد أبو بركة، و17 آخرين من القيادات في الجماعة، على حبسهم بتهمة الاشتراك في القتل وبث دعايات كاذبة من شأنها المساس بالسلم والأمن العام، والانضمام إلى جماعة محظورة.

في المقابل، أصدر قراراً، في 20 يونيو 2013، بإخلاء سبيل الرئيس المخلوع حسني مبارك، على ذمة التحقيقات في قضية اتهامه بالكسب غير المشروع، ورفض الطعن المقدم من النيابة العامة وقتها بحبسه على ذمة القضية.

ويرى عدد من النشطاء، أن الشامي لديه خصومة مع الثورة بشكل واضح، وسبق أن هتف ضده المتهمون في قضية خلية “مدينة نصر”، ووصفوه بأنه من “فلول” نظام لمخلوع، ومن المتعاملين مع نظام مبارك ومن مؤيديه وبقوة حتى الآن 

 

*بعد دعمه للأجندة الشيعية.. هل تعاقب السعودية قائد الانقلاب؟

في ظل التراشقات بين الرياض وطهران بسبب العديد من الملفات أبرزها دعم الأخيرة لنظام السفاح بشار الأسد وميليشيات الحوثي الشيعية في اليمن، لاذ الانقلاب العسكري في مصر بالحليف الإيراني الشيعي تاركًا جارته السعودية السنية العربية.

وفي مقارنة سريعة بين الجارة الإيرانية والسعودية يتبين تفوق الأخيرة في عدة أمور، فالسعودية تنفق المليارات سنويًّا على وارداتها التسليحية في حين تعتمد إيران على تسليحها الذاتي وضعف قدرتها الإستيرادية من الأسلحة بسبب الحصار المفروض عليها، علمًا بأن السعودية هي الدولة الرابعة في العالم من حيث الإنفاق العسكري (بعد الولايات المتحدة الأمريكية ،الصين وروسيا)، وزاد إنفاقها العسكري بنسبة 17% عام 2014 عن العام الذي سبقه.

في القوة الاقتصادية، بلا شك، تمتلك السعودية مقدرات اقتصادية كبيرة لا تقارن بإيران ولا بغيرها من دول العالم، فالمملكة إحتلت المرتبة (21) من حيث مؤشرات الرفاهية العالمية عام 2013 كما احتلت المرتبة (39) دوليًّا لمؤشر رأس المال البشري، وتحتل المرتبة (20) دوليًّا في إجمالي الناتج المحلي، والمرتبة الأولى عربيا في مجال الاستثمارات الأجنبية، والمركز الثامن عشر في مؤشرات المنافسة الإقتصادية.

ويقدر الاحتياطي النفطي السعودي بحوالي (267) مليار برميل أي بنسبة 24% من الإحتياطي العالمي، مقابل (154) مليار برميل في إيران، أي بنسبة حوالي (12.9)% لإيران.

العلاقات الخارجية

كما تمتلك السعودية علاقات إيجابية مع معظم دول العالم، ولها وزنها ومكانتها الدولية المرموقة، وموقفها الأخير في تخفيض أسعار النفط العالمي أثبت بما لا يقبل الشك انها اللاعب الوحيد في الساحة الدولية في المجال النفطي وبالتالي التأثير في الإقتصاد الدولي سلبًا أو إيجابًا.

على سبيل المثال بشأن الدعم الدولي، أكد جنرالات في الجيش الباكستاني أن أي اعتداء على السعوديه من إيران ستكون عواقبه وخيمه ولا تغتفر. وإن فكرت إيران بذلك سيتم محوها من الخارطة. وأن علماء باكستان جهزوا ما يزيد عن 90 رأسًا نوويًا في حال وقوع اعتداء عالمي على الخليج. وإن السفن والغواصات الباكستانيه تجوب المحيط الهندي والخليج العربي والبحر الأحمر وسوف تدمر أي سفينة إيرانية ترد على عاصفة الحزم. ربما تغير الموقف المعلن من قبل الباكستان تجاه السعودية بعد زيارة وزير الخارجية الإيراني للباكستان، لكن ليس كل ما يعلن في وسائل الإعلام يعبر عن الحقيقة.

وتصنف إيران كأحد محاور الشر عالميًا، وتتسم بصفة الدولة الأولى الراعية للإرهاب الدولي، ولا تمتلك إيران أي قوة دبلوماسية بسبب سياسية الغرور والعنجهية في تعاملها مع بقية الدول بما فيها الأوربية.

الرياض والسيسي

وتشهد الفترة القادمة ما يسمى “حرب أوراق الضغط” بين السعودية ونظام الانقلاب في مصر، في محاولة من الجانبين لتحقيق انتصار سياسي على حساب الأخر، لكن من المؤكد أن “ميزان القوى” سيميل إلى إحدى الدولتين اللتين كانتا في الماضي “أقوى حليفين في المنطقة العربية”.

فتمتلك السعودية كثيرًا من أوراق الضغط، لإجبار قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي على العودة لـ”حظيرتها السياسية”، وتبني مواقفها السياسية في المنطقة العربية، ومن أهم تلك الأوراق: العمالة المصرية في المملكة، والاستثمارات السعودية في القاهرة، والدعم السياسي.

حيث يوجد في المملكة العربية السعودية أكثر من مليوني عامل مصري يتوزعون على مختلف المهن، ويمثلون عصب العمالة في المملكة، ولهم دور كبير في تطوير المملكة وتعميرها، لذلك لا يستبعد الخبراء أن تستغني الرياض عن تلك العمالة، مستغلة الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها مصر، وارتفاع نسبة البطالة فيها.

في الوقت نفسه، يستبعد البعض قيام الرياض باستخدام هذه الورقة، نظرًا لحاجتها الشديدة للعمالة المصرية في تنمية المملكة في الفترة القادمة، كما أن المملكة لا تريد أن يصل الأمر إلى معاقبة الشعب المصري كله بسبب سياسات نظام السيسي، كما أنها لا تريد أن تخسر تعاطف المصريين معها، لحاجتها إليهم في الوقوف في وجه “التمدد الشيعي” بالمنطقة. 

ويُقدر الخبراء حجم الاستثمارات السعودية في مصر بأكثر من 6 مليارات دولار، حيث تعد السعودية ثاني أكبر مستثمر في الاقتصاد المصري، بخلاف الاتفاقيات التي تم توقيعها بين البلدين خلال زيارة الملك سلمان الأخيرة لمصر، ويشكك الخبراء في إقدام الرياض على استخدام ورقة الاستثمارات للضغط على مصر، لأن هذه الاستثمارات يستفيد منها الطرفان، كما أن ذلك يتنافى مع السياسة الاقتصادية الجديدة للمملكة التي تهدف إلى توسيع الاستثمارات غير النفطية من أجل تقليل الاعتماد على النفط كمصدر أساسي من مصادر دخل المملكة، فضلاً عن أن استخدام ورقة الاستثمارات يجعل السعودية تخسر نفوذها في المنطقة.

 

*مصادرة سكر “إيديتا”.. فتش عن الجيش

بعد مصادرة الانقلاب العسكري آلاف المستشفيات الخيرية والشركات الخاصة وأموال رافضي الانقلاب العسكري بناء على اتهامات ملفقة بدعم الارهاب بات قوت المصريين مهددًا من قادة الانقلاب، فاقتناء 2 كيلو سكر أصبح كفيلاً لإيداع المواطن في أقرب سجن بتهمة احتكار تتراوح عقوبتها من عام إلى 3 أعوام سجنًا، بجانب الغرامات المالية.

وتخطى الانقلاب العسكري المنطق في محاربة الشركات التي تنتج الأغذية ، والتي ينبغي أن تحتفظ بكميات من السكر ، لأنه يدخل في إنتاجها بالضرورة.

ما سبق ذكره ليس افتراضا ، بل حدث بالفعل ، حيث كشف رئيس شركة “إيديتا” هاني برزي، أنه تم مصادرة كميات من السكر من شركته التي تصنف بأنها واحدة من أكبر شركات الصناعات الغذائية في البلاد، وهو الإجراء الذي قد يدفعها لتعليق أعمالها في مصر.

واختفى السكر من الأسواق وتحدثت وسائل الإعلام عن وجود أزمة، ما دفع السلطات لزيادة الواردات من الخارج على وجه السرعة، رغم النقص الحاد في الدولار، وارتفاع الأسعار العالمية للسلعة.

وألقت الحكومة بالمسؤولية على مصانع محلية وتجار يخزنون السلعة لرفع سعرها.

 تجريم السكر بمصانع الحلويات!

وقال مسؤول بوزارة التموين في تصريحات صحفية أدلى بها لوكالة “رويترز” إن السلطات صادرت 2000 طن سكر بعد فشل الشركة في تقديم فواتير أصلية بكميات السكر المخزنة لديها بمصنعها في محافظة بني سويف.

ونفت الشركة التي تملك تراخيص محلية لإنتاج علامات عالمية، ومنها توينكيز وهوهوز في مصر وليبيا والأردن والأراضي الفلسطينية المحتلة أنها تخزن السكر.

وقال برزي إن قوات الأمن داهمت واحداً من أربعة مصانع في بني سويف تحوي مخزون السكر الأساسي للشركة مما عطل عملياتها.

وأضاف: “إذا استمرت (المصادرة) ستتوقف باقي الشركة”، لافتاً إلى أن المستثمرين الأجانب يشعرون “بقلق عميق” بشأن المداهمة.

وقال ألين سانديب، رئيس الأبحاث في شركة نعيم للسمسرة، في تصريحاات صحفية،  إن مداهمة واحدة من أكبر الشركات المسجلة في البورصة قد يبعث بإشارة سلبية للمستثمرين الأجانب. وتملك إيديتا أربعة مصانع في مصر منها مصنع في بني سويف.

 فتش عن الجيش

يأتي ذلك فيما يرى مراقبون وفنيون عاملون بمجال انتاج الاغذية ، أن مصادرة السكر من شركة ايديتا يهدف لضرب الشركة في السوق المحلية لصالح شركات الجيش التي تواجه منتجاتها فشلا في التوزيع داخل السوق المصرية لسوء مستواها، مقارنة بانتاج شركة ايديتا.

ولعل اخطر ما في المصادرة ما تتضمنه رسالة للمستثمرين الاجانب بان عليهم الخروج سريعا من السوق المصرية.

ويمتلك الجيش ي 4 مؤسسات اقتصادية ، هي: جهاز مشروعات الخدمة الوطنية،تم إنشاؤه بقرار رئيس الجمهورية رقم 32 لسنة 1979 عقب توقيع اتفاقية كامب ديفيد مع الكيان الصهيوني، ويتبع الجهاز عدد كبير من الشركات “21 شركة” تغطي مجموعة واسعة من القطاعات من البناء والنظافة إلى الزراعة والمنتجات الغذائية. 

وفي مجال استصلاح الأراضي هناك الشركة الوطنية لاستصلاح الأراضي “تعمل في مجال الزراعة والإنتاج الحيواني في شرق العوينات”، بالإضافة إلى “جهاز مشروعات أراضي القوات المسلحة”، حيث تعتبر القوات المسلحة مالكة لأكثر من 97% من إجمالي مساحة الأراضي في مصر وفقًا للقانون، و وفي مجال الأمن الغذائي يمتلك الجهاز شركة مصر للتصنيع الزراعي التي تمتلك 7 مصانع لإنتاج “صلصة طماطم – منتجات ألبان – أعلاف الماشية والأسماك – البصل المجفف”، وشركة كوين لإنتاج المكرونة، إضافة إلى قطاع الأمن الغذائي الذي يمتلك عددًا كبيرًا من المزارع والمجازر للحيوانات والدواجن إضافة إلى وحدات إنتاج الألبان ومجمعات إنتاج البيض وغيرها.

وتبلغ ميزانية الجهاز وفقًا للأرقام المعلنة عام 2013 مليار و625 مليون جنيه بصافي أرباح بلغ 63 مليون جنيهًا وفقًا للأرقام المعلنة في الجريدة الرسمية، وبالطبع لا تخضع تفاصيل هذه الميزانية لأية جهة رقابية.

 وفقًا للتقديرات فإن القوات المسلحة في مصر تدير ما بين 25-40% من حجم الاقتصاد المصري، لا توجد أرقام رسمية موثقة.. 

وبذلك يمكن توقع مزيد من الاستيلاء على الشركات الخاصة والاستثمارات الأجنبية في مصر باي حجة ، سواء الاحتكار او الارهاب او التهرب من الضرائب ، بل والدعارة ، كما يسوق النظام لكل من يريد ان يتحرر من الخضوع للانقلاب ، أو من يريد الانقلاب أن يتخلص منه لأي أسباب أخرى.

 

 

*بعد اللبن والسكر.. الجيش يتجه للاستيلاء على “سبوبة الإسمنت

أعلن مصنع العريش، التابع للقوات المسلحة، عن طرح نحو 15 ألف طن إسمنت بالسوق المحلية، بزعم التصدي لارتفاع الأسعار، وذلك بعد قرار إدارة الإنتاج بفرعى المصنع ببنى سويف وسيناء، بزيادة الكمية المطروحة من 8 آلاف طن إلى 15 ألف طن يوميا.

وكانت الفترة الماضية قد شهدت بدء أعمال التوسعة فى المصنعين، تضمنت إضافة 6 خطوط فى مصنعى العريش وبنى سويف، وإضافة خط آخر فى المصنع الرئيسى بسيناء، بهدف زيادة الإنتاج كي يشمل السوق المحلية، إلى جانب سد احتياجات جميع المشروعات التى تقيمها الدولة.

 

 

*دلالات تخفيض الانقلاب مساحات “الأرز” لصالح عسكريين

وصلت سيطرة العسكر على الاقتصاد المصري إلى السيطرة على منافذ استيراد وتصدير الأرز، ليخرج كبار رجال المجلس الأعلى للقوات المسلحة بحصيلة من الفساد المالي المتضخم، جراء العمولات والمناقصات، ليسيطر قادة الإنقلاب على السوق من خلال، أولا: شركة الوادي التابعة لإحدى الجهات السيادية، والتي توجه لها وزارة التجارة والصناعة، استيراد الأرز والسكر، وثانيا: من خلال مجموعة من القرارات المتتالية، والتي كان آخرها قرار وزير الري الانقلابي محمد عبد العاطي “تخفض مساحات زراعة الأرز 35% في موسم 2017، وذلك بعد قرار رفض تموين الانقلاب استلام محصول الأرز من الفلاحين بموسم الحصاد”، بادعاء أن ذلك سيؤدى للعزوف عن زرع المحصول ثانية، فضلا عن قرار حظر تصدير الأرز”، اعتبارا من 1 سبتمبر الماضي، والذي قلل من أهمية المحصول للفلاح.

وتشهد أسعار الأرز المحلي ارتفاعات متتالية منذ بداية العام حيث يتراوح بين 8 و10 جنيهات للكيلو، زيادات تؤكدها بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، التي رصدت قفز سعر الأرز 18.7% في شهر مايو الماضي، مقارنة بشهر أبريل الماضي، بينما ارتفع في مايو بنسبة 51.9% عن مايو من العام الماضي، وقال رئيس شعبة المواد الغذائية بالجيزة، عضو اتحاد الغرفة التجارية: إن هناك ارتفاعا في أسعار الأرز بنسبة 100% في بعض المناطق، حيث وصل سعر طن الأرز بين 6000 و6100 جنيه.

حسنة” الاستيراد

وفي الوقت الذي أعلن فيه وزير التموين الانقلابي محمد علي الشيخ، عضو المجلس العسكري في عهد طنطاوي، استيراد 500 ألف طن أرز بسعر 300 دولار للطن، كشف تجار فروقا بين ما أعلنه الوزير من سعر للطن وما تلقته الهيئة المصرية للسلع التموينية، موضحين أن “الهيئة” تلقت 3 عروض في مناقصة لشراء الأرز الأبيض، اليوم الاثنين.

وأوضح التجار أن أقل عرض كان بسعر 415 دولارا للطن بنسبة كسر لا تزيد على 10%.
وتكشف الأرقام فرقا في الأسعار بنحو 115 دولار للطن، وهو ما يعني ارتفاعا في سعر الأرز المستورد من 4500 جنيه إلى 6000 جنيه، وهو ما يتوازي مع سعر الأرز المحلي، ما يكشف خللا في منظمة الاستيراد لا يقدر على حلها إلى عضو المجلس العسكري المكلف بالاستيراد.

غير أن المهربين يبيعون الأرز المصري في الخارج (بديل التصدير) مقابل 750 دولار للطن، وهو ما يعني فرقا يقدر بنحو 235 دولار للطن.

قرار موسمي

ويعتبر بعض الخبراء أن قرار تقليل مساحات الأرز، في 6 محافظات بمساحة إجمالية تقدر بنحو 704.5 ألف فدان، مقابل نحو 1.076 مليون فدان الموسم الماضي، هو مسعى حكومي لتخفيض مساحة الأرز المزروعة منذ سنوات، لاستهلاكه كميات كبيرة من المياه، لكن الفلاحين يزرعون عادة مساحات تفوق المساحة المقررة.

ورغم وفرة المحصول هذا العام والذي تجاوزت فيه المساحات المزروعة 2 مليون فدان، إلا أن المزارعين يرفضون بيعه للحكومة، بحسب رويترز، التي قالت إنها تستهدف شراء نحو 2 مليون طن من الأرز الشعير بسعر 2300 جنيه لطن الأرز الحبة الرفيعة، و2400 جنيه لطن الأرز الحبة العريضة، أملا في بيعه بسعر أعلى.

إنتاجية الأرز

وقال تقرير أصدرته وزارة الزراعة الأمريكية أكتوبر الجاري، إن إنتاج حقول الأرز بمصر في 2016، يقدر بنحو 5.1 مليون طن متري مقابل استهلاك سنوي يبلغ نحو 3.95 ملايين طن.

ولجأت وزارة التموين مؤخرا لطرح مناقصات لاستيراد الأرز لتأمين احتياجات البطاقات التموينية منه، ولدفع التجار والمزارعين لتخفيض سعره محليا.

ووفقا للقرار الوزاري، فإن المحافظات المسموح لها بزراعة الأرز هي البحيرة وكفر الشيخ والدقهلية ودمياط وبورسعيد والشرقية.

وستوفر الوزارة المياه اللازمة لمشاتل الأرز في المناطق المقررة اعتبارا من أول مايو 2017، على أن تبدأ مناوبات زراعة الأرز اعتبارا من 15 مايو وحتى نهاية أغسطس 2017.

وفي محافظتي كفر الشيخ والدقهلية، ستوفر المياه اعتبارا من منتصف أبريل وتبدأ المناوبات اعتبارا من أول مايو وحتى منتصف أغسطس 2017.

 

*السعودية توجه أول ضربة اقتصادية للجنيه المصري

فيما اعتبره البعض، ضربة جديدة للجنيه المصري، أوقفت محلات الصرافة السعودية التعامل بالجنيه، مرجعة ذلك إلى انهيار سعره أمام العملات الأخرى، في الوقت الذي حمّل فيه البعض البنك المركزي المسؤولية، بسبب تبنيه سياسات نقدية خاطئة، أوصلت الجنيه إلى وضعه الحالي.
وأوضح سعيد الفقي، المدير التنفيذي لشركة «أصول» لتداول الأوراق المالية، أن المسؤولية تقع على البنك المركزي، باعتباره الجهة المسؤولة عن حماية الجنيه، إذ إنه لم يتخذ أية إجراءات للحد من الزيادة الكبيرة التي تحدث في سعر الدولار أمام الجنيه، علاوة على السياسات النقدية الخاطئة، والتباطؤ في اتخاذ القرار.

لم يتوقف الأمر عند هذا الحد، حيث أوردت الصحيفة، أن البنوك السعودية تترقب قرارًا رسميًا من مؤسسة النقد العربي السعودي «ساما»، لاتخاذ مثل هذه الخطوة.

وجاءت خطوة محلات الصرافة السعودية بعد تراجع سعر الجنيه، أمام الريال، الذي تخطى حاجز الـ 4 جنيهات كسعر بيع في السوق السوداء (الموازية)

وشهدت أسواق الصرافة السعودية تداول سعر الريال بين 3.25 و3.50 جنيه، في حين يصل سعره الرسمي في البنوك المصرية إلى 2.36 جنيه.

وأرجع المحلل المالي محمد ماهر، قرار الصرافات السعودية بوقف التعامل بالجنيه المصري، إلى عدم ثقة الصرافين في استقرار سعر صرف الجنيه أمام العملات الأخرى، واعتبره قرارا اقتصاديا بالدرجة الأولى.
ولا يعد الجنيه ضمن سلة العملات المتداولة عالميًا، كونه غير قابل للتداول خارج مصر، ولا يمكن استخدامه في سداد الدين الخارجي.

يشار إلى أن العملات الرئيسية القابلة للتداول عالميا، هي الدولار الأمريكي، اليورو، الين الياباني، الجنيه الاسترليني، وانضم إليها أخيرا اليوان، بعد موافقة صندوق النقد الدولي على إضافته إلى سلة عملات حقوق السحب الخاصة (SDR) اعتبارا من أكتوبر الحالي.

وسجل سعر الريال السعودى في السوق السوداء نحو 4 جنيهات للشراء و4.10 جنيه للبيع، وسط ندرة في المعروض تجتاح السوق مع اقتراب موسم العمرة الجديد.

وتعاني مصر من نقص شديد في مواردها بالعملة الصعبة وسط تراجع إيرادات السياحة وقناة السويس وتحويلات المصريين في الخارج.

ويشهد الجنيه هبوطا حادا في السوق السوداء (الموازية) فيما يظل سعره الرسمي ثابتًا في البنوك عند 8.88 جنيه للدولار.

وقفز سعر الدولار في السوق السوداء إلى أكثر من 15 جنيها، متجاوزا السعر الرسمي بنحو 7 جنيهات.

 

*سلطات الانقلاب تغلق معبر رفح وسط انتظار 20 ألفًا على الجانب الفلسطيني

غادر أكثر من 4 آلاف فلسطيني، قطاع غزة، عبر معبر رفح الحدودي الواصل مع مصر، خلال 7 أيام من فتحه بشكل استثنائي.

وقالت هيئة المعابر بغزة، في بيان لها اليوم، إن 4 آلاف و469 مسافرا من المرضى والطلبة وحاملي الإقامات والجوازات الأجنبية، غادروا قطاع غزة في الأيام السبعة الماضية.
كما عاد إلى غزة، في ذات الفترة، ألفان و115 فلسطينيا كانوا عالقين في الجانب المصري.
ولفتت الهيئة إلى أن سلطات الانقلاب منعت 306 أشخاص من مغادرة القطاع، دون إبداء الأسباب.
وقال مصدر في وزارة الداخلية بغزة، فضل عدم ذكر اسمه، بحسب وكالة الأناضول، إن هذا العدد من المسافرين، هو الأكبر منذ إغلاق المعبر، منتصف عام 2013، في أعقاب “الانقلاب العسكرى على أول رئيس مدنى منتخب الدكتور “محمد مرسى“.

وأغلقت سلطات الانقلاب اليوم الاثنين، المعبر بعد فتحه، لسبعة أيام غير متصلة في كلا الاتجاهين

 

جيش السيسي مستمر في قتل المدنيين بسيناء. . الجمعة 21 أكتوبر. . السيسي أهدر 91 مليار دولار

السيسي أهدر 91 مليار دولار

السيسي أهدر 91 مليار دولار

جيش السيسي مستمر في قتل المدنيين بسيناء. . الجمعة 21 أكتوبر. . السيسي أهدر 91 مليار دولار

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*مقتل شرطيين وإصابة مجند بانفجار عبوة ناسفة بالعريش

 

*النائب العام يأمر بتحقيق عاجل في واقعة الهروب من سجن المستقبل بالإسماعيلية

التحقيقات تكشف تورط أشخاص من داخل سجن المستقبل في تهريب مساجين

كشف مصدر أمني رفيع، أن وزير الداخلية، مجدي عبد الغفار، يشرف على تحقيقات هروب سجناء من سجن المستقبل في الإسماعيلية، موضحًا أنه عقب انتهاء التحقيقات سيجري حركة تغييرات أمنية في المحافظة.

وقال المصدر، في تصريح إن فريقا من جهاز الأمن الوطني يشرف على التحقيقات حاليا ويفرغ الكاميرات مع وفد من النيابة العامة، ويحقق مع 6 سجناء

وأضاف أن وزارة الداخلية، قررت منع جميع الضباط في سجن المستقبل من مغادرة السجن لحين انتهاء التحقيقات التي بدأت مع عدد من القيادات داخل السجن والضباط والأمناء، وتقرر إيقاف عدد من الأفراد داخل السجن لحين انتهاء التحقيقات.

وطلب وزير الداخلية زيادة إجراءات تأمين السجن عبر تركيب كاميرات جديدة ونشر قوات من العمليات الخاصة حول السجن.

كما طلب وزير الداخلية تقريرا أمنيا شاملا على مدار اليوم عن الحادث، وأمر بإيقاف أي فرد تورط في محاولة تهريب المساجين من داخل السجن.

وكشفت التحريات الأولية عن مساعدة أشخاص لهم من الداخل على تهريب السجينين ولكن لم يتم تحديدهم حتى الآن.

وأكد مصدر أمني أن أسماء المتهمين الهاربين من السجن هما كلٌ من: أحمد شحاتة محمد مصطفى وعودة درويش علي سلام، وصلاح سعيد سعد لافي، وياسر عيد زيد حسن وأحمد يونس محمد يونس، وعوض الله موسى علي، الذي تم ضبطه.

وأسفرت واقعة الهروب عن مقتل الرائد محمد الحسيني رئيس مباحث قسم شرطة أبوصوير وإصابة فرد الشرطة، محمد أبو الفتوح بطلق ناري بالفجذ الأيمن، ووفاة مواطن يدعى أحمد عبد الوهاب، متأثرا بطلق ناري بالرأس والرقبة .

وقال مصدر أمني بمديرية أمن محافظة الإسماعيلية، إن الأجهزة الأمنية تمكنت من ضبط أحد المتهمين الهاربين من سجن المستقبل في المحافظة.

وأضاف أن أجهزة الأمن منتشرة بجميع مداخل ومخارج المحافظة وتطارد المتهم الهارب لضبطه، مشيرًا إلى أن اللواء علي العزاوي، مساعد وزير الداخلية لأمن الإسماعيلية، أمر بالفحص والتحري حول الواقعة وتشكيل فريق بحثي من أفضل العناصر الأمنية للكشف عن ملابسات الحادث والذي أسفر عن مقتل مواطن وإصابة ضابط وشرطي بطلقات نارية.

يذكر أن محيط سجن المستقبل في الإسماعيلية، شهد حالة من الكر والفر، إذ حاول أهالي مسجون تهريبه من داخل السجن، فحدثت مواجهات واشتباكات بين عناصر الأمن وأهالي المسجون، الذي نجح بالفعل في الهرب إلى منطقة جبلية، فجر اليوم الجمعة كان غائما على أهالي تلك المنطقة، فكيف كانت تلك الليلة من بدايتها حتى إحكام الجيش المصري السيطرة على الأمر.

 

 

*تعديل وزاري خلال أيام يشمل من 5 إلى 7 وزراء

أكد مصدر مطلع بمجلس الوزراء أن شريف إسماعيل، رئيس المجلس، بصدد إجراء تعديل وزاري خلال أيام، مشيرا إلى أن التعديل يشمل ما بين 5 و7 وزراء.

وقال المصدر، إن “إسماعيل” سوف يعقد عدة لقاءات بالمرشحين للوزارات الجدد تمهيدا للاختيار بينهم، وإرسال الأسماء إلى مجلس النواب للموافقة عليها أو رفضها، مؤكدا أن قائمة الوزراء التي أرسلت إلى البرلمان حدث حولها جدل واسع، حيث طالب عدد من النواب بتغيير وزير التعليم الهلالي الشربيني، إلى أن جاءت نتيجة التصويت داخل مجلس النواب بعدم استبعاده من الوزارة.

وأضاف أن التصويت جاء بتغيير حلمي النمنم، وزير الثقافة، وداليا خورشيد، وزيرة الاستثمار.

وأوضح أن الحكومة لم تستقر بعد على الموعد النهائي لإعلانها التعديل الوزاري، خاصة أن هناك مقترحا بتأجيل الإعلان عنه لما بعد الاتفاق النهائي مع صندوق النقد، ما يمهد لصرف الدفعة الأولى لفرض الصندوق النقد الدولي، والذي يبلغ إجماليه 12 مليار دولار.

 

 

*تونس تحتجز مركبا على متنها 16 صياداً من برج مغيزل كفر الشيخ

قال أحمد نصار نقيب الصيادين والمتحدث الرسمى باسم صيادى مصر، إن القوات البحرية التونسية ألقت القبض على مركب الصيد المسماه “إيمان بالله”، وعلى متنها 16 صياداً جميعهم من كفر الشيخ.

وأضاف نصار فى تصريح صحفى مساء اليوم الجمعة: خرجت مركب الصيد لرحلة صيد كعادة مراكب الصيد من بوغاز رشيد في يوم التاسع من شهر أكتوبر الجارى، وكان على متنها  16 صياداً مصرياً من قرية برج مغيزل التابعة لمركز مطوبس بكفر الشيخ، وهم “عبدالسلام على حسن، على حسن عبدالسلام، شكوكو عامر، أحمد الشوكى، رامى البهلوان، عبده حمدى عرفه، سعيد محى الدين القاضى، مصطفى سلامة مصطفى، محمد فايد، ناجى البهلوان”.

وذكر نصار أن النقابة العامة للصيادين تناشد الحكومة ووزارة الخارجية للتدخل، للإفراج عن الصيادين ومركب الصيد المحتجزة بتونس.

 

*بيان هام من حركة غلابة للشعب المصري قبل 11 نوفمبر

نشرت حركة غلابة بيانا على صفحتها بموقع التواصل الإجتماعي فيس بوك تحت عنوان : بيان هام للشعب المصري على لسان المتحدث الرسمي لها أ. ياسر العمدة ، جاء نصه كالتالي :

دعت حركة غلابة فى شهر اغسطس 2016 الى ثورة الغلابة فى 11/11 القادم وانتشرت دعوتها بين عشرات الملايين من المصريين فى اقل من شهرين حتى اصبحت هى الحدث الاكبر الذى يتناولة المصريين الذين ضاقت بهم السبل وطالهم ظلم وفساد نظام العسكر حتى وصلوا الى حاله غير مسبوقه من الفقر والقهر والظلم لم تشهدها مصر على مر تاريخها كلة.. 

وعلية فان حركة غلابة تطلب وتؤكد على كل المصريين الذين استجابوا لدعوتها بالنزول الى شوارع 

مصر وميادينها فى 11/11 القادم الالتزام بالثوابت الاتية.

1- حركة غلابة هي الجهة الداعية لثورة الغلابة والتى استجاب لدعوتها عموم المصريين وهى حركة ثوريه داخل مصر لا تنتمى لاى فصيل سياسى ولها منسقها العام ومتحدثها الرسمى الوحيد وهو السيد / ياسر العمده ولا يحق لاى جهة او فصيل او احد الشخصيات التى تدعى بالنخبة السياسيه بالتحدث باسم الحركة او دعوتها لثورة الغلابة فى 11/11 او اصدار توجيهات للثوار على الارض يمكن ان تفشل الثورة او التفاوض مع عصابه العسكر خلف الابواب المغلقه ..

وستظل حركة غلابة متواصله مع الثوار بالشارع من خلال متحدثها الرسمى عبر صفحتها الرسميه والوحيدة وعبر منبر اعلامى سيتم الاعلان عنه قريبا على صفحتها الرسمية.

2- ان حركة غلابة تعتبر وتؤكد ان 11/11 بداية لموجة ثوريه مكملة لثورة يناير التى كانت على رأس مطالبها العيش والعداله الاجتماعية .واننا سنكمل ثورتنا فى كل شوارع مصر وفى كل محافظاتها ضد عصابة العسكر حتى اسقاط النظام الفاسد كاملا 

3- ثورتنا ثورة حق .. لا مجال للاعتداء على احد ولا مجال للاعتداء على حرمه المنازل والمؤسسات الحكوميه اوالخاصه. 

4- المسيحيون والمسلمون اخوة فى الوطن لا تسمحوا ابدا بدعوات الطائفيه التى تعود على اشاعتها النظام الفاسد على مر عقود مضت وفشل فيها . والتى نتوقع بل نؤكد انه سيحاول استخدامها اثناء ثورة الغلابة 

5- الجيش المصرى جيش الشعب والمجندين اخواننا واولادنا واهلنا . لا تخلطوا بين عصابه العسكر

التى لا تتعدى اعدادها العشرات والتى سطت على مقدرات مصر واسائت لشرف العسكريه المصريه وبين الجيش المصرى المملوك للشعب والمكون فى اغلبة من ابناءة الغلابة .الجيش المصرى الذى يأخد ثمن ملابسه وسلاحة من الشعب المصرى المطحون ليحمية لا ليحكمة . وبالرغم من التهديدات التافهه من عصابة العسكر ورئيسهم الخائن بنشر الجيش فى 6 ساعات ظنا منه ان الجيش المكون من المصريين الغلابة سيقتل اهلة ليحمى مجموعة من اللصوص الخونه . فاننا نؤكد واثقين فى الله اولا ثم فى ابنائنا واخواننا المجندين انهم لن يطلقو الرصاص على اهلم واخوانهم لحساب عصابة العسكر من اللصوص الخونه .

6- نؤكد ونحذر جهاز الشرطه الذى اثبت للمصريين انه يعمل على قمع الشعب وليس خدمتة والذى بغى وتجبر .نقول له ان 11/11 فرصته الاخيره اما الانحياز للشعب او الوقوف على الحياد . واذا ما اتخذ قراره المجرم بمواجهة الشعب المصرى والاعتداء عليه فان الشعب لن يرحمة واللهم قد بلغنا .. اللهم فأشهد

 

 

*“#سجن_المستقبل” يتصدر “تويتر” من أجلك انت

احتل هاشتاج “#سجن_المستقبل” قائمة الهشتاجات الأكثر تداولاً على موقع “تويتر” للسخرية من تسميته سجنًا بهذا الاسم؛ وذلك بالتزمن مع واقعة هروب سجناء من سجن المستقبل بالإسماعيلية.

وكتب مدحت عيسى: “اللي سماه سجن المستقبل ده عبقري عرف يحط عنوان المرحلة”، فيما كتبت سلوى جمال: “بدأنا عصر التنوير وعملنا سجن مخصوص للعيال النوووتي اللي مبيسمعوش كلام ماما ومبيشربوش اللبن الصبح”.

وغردت مي عبد العزيز: “البلد دي دمرت كل حاجة ليها علاقة بالمنطق.. لدرجة أن فيه في الإسماعيلية سجن اسمه سجن المستقبل.. حاجة كده زي بشاميل دايت”، فيما غرد مجدي كامل “سجن المستقبل.. فخر الصناعة المصرية”.

وكتب عبدالله الشريف: “مصر الوحيدة في العالم اللي فيها سجن اسمه سجن المستقبل حاجة كدة زي محمد چورچ وكنيسة الصحابة”. 

فيما كتب أمير سعيد: “لأول مرة أعرف أن لدينا في مصر سجنا يحمل هذا الاسم!.. ألا يكفيهم سجن الماضي والحاضر حتى يسجنوا لنا المستقبل؟!”، وكتب محمد إمام: “سجن المستقبل من أجلك أنت”.

 

*إصابة عصام الحداد بأزمة قلبية والسجن يرفض علاجه ويمنع زيارة أسرته

كشفت الدكتورة منى إمام -زوجة الدكتور عصام الحداد، مستشار رئيس الجمهورية قبل الانقلاب العسكري- عن أنه خلال زيارة زوجها في المعتقل اليوم الجمعة، علمت بإصابته بأزمة قلبية ولم يتم توفير الحد الأدنى الضرورى لمثل هذه الحالة بنقله إلى أى مستشفى لعمل رسم القلب على الأقل، محملة مسئولي إدارة معتقل العقرب و مصلحة السجون ووزارة الداخلية في حكومة الانقلاب المسئولية الكاملة عن حالة زوجها الصحية

وقالت الدكتور مني إمام -في تدوينة لها على صفحتها الشخصية بـ”فيس بوك“-: “تخيل أن تعانى من آلام واضطراب شديد فى ضربات قلبك وأنت فى زنزانة انفرادى.. ويظل زملاؤك فى العنبر لساعات طويلة يطرقون على الأبواب فى محاولة لاستدعاء الحارس حتى يتفضل و يأتى إلى العنبر.. وبعد كل ذلك لا أحد يستطيع عمل شىء لأنه ببساطة لا يوجد أى إمكانيات لإسعافك أو حتى تشخيص حالتك!”.
وأضافت: “سجن به أكثر من ألف معتقل.. كثير منهم فوق الستين و يعانون من أمراض الضغط والقلب والسكر فضلا عن أمراض الشيخوخة ولا يوجد فيه أى إمكانيات.. آخرهم قياس الضغط وربما تعليق محلول وذلك بحكم وجود حالات إضراب كثيرة فى العقرب ويعانون من نوبات إغماء متكررة..!!”.
وتساءلات زوجة الدكتور عصام الحداد: “ماذا تستطيع أن تفعل حينئذ؟ أليست هذه هى الطريقة المثلى لقتلك “قتل طبى نظيف”!!، موضحا أن هذا هو الحال فى السجون المصرية.. فى كل مرة نقرأ نفس التفاصيل.. ولا شيء يتغير سوى اسم المعتقل الذى يموت.. هذا ليس إهمال طبى و لكن “قتل طبى متعمد!!”.
وقالت إنها لا تعلم ما حدث مع زوجها لانه ليس معه أدوية لمثل هذه الحالة ولكن معه مرضى قلب فى العنبر، موضحة أنهم منعوها الزيارة عن زوجها منذ أمس ورفضوا عرضه على أخصائى ونقله لمستشفى لعمل الفحوصات الأساسية لمثل حالته.

وأكدت أن الدكتور عصام الحداد يحتاج الآن و ليس بعد ٦ شهور أو سنة كما حدث معه سابقا، للعرض على أخصائى قلب وعمل رسم قلب وسائر الفحوصات.

وحملت زوجة الحداد مسئولي إدارة معتقل العقرب ومصلحة السجون ووزارة الداخلية في حكومة الانقلاب المسئولية الكاملة عن حالة زوجها الصحية.

 

 

*أوقاف الانقلاب” تدعم السيسي: اتبرع ولو بكيلو سكر

ركز غالبية خطباء وزارة الأوقاف والمساجد الحكومية بحكومة الانقلاب، اليوم الجمعة، على ضرورة التبرع لصالح مصر. فيما شهدت الأوساط الشعبية في مصر موجة من الغضب بين المصلين ومرتادي المساجد، خلال خطبة الجمعة، التي تركزت على أهمية العمل التطوعي.

وقام أحد المصلين وسط الخطبة بمسجد “التقوى” بالقاهرة، وطالب الخطيب بالتبرع لصالح المواطن الفقير ولو بكيلو سكر”، ردًّا على إمام المسجد الذي دعا للتبرع صراحة لـ”صندوق تحيا مصر”.

وكان وزير الأوقاف الانقلابي محمد مختار جمعة قرر تخصيص موضوع خطبة اليوم الجمعة لـ”العمل التطوعي أهميته وضوابطه”، متناسيًا دور الحكومة في توفير الحياة الكريمة للمواطن.

وسبق أن دعا قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي المواطنين للتبرع، والذين وصلت نسبة الفقر في وسطهم أكثر من 80%، بينما لا يجد نحو 6% توفير الطعام.. بحسب تقديرات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، مؤخرًا، ومنذ 3 يوليو 2013.

وتنوعت حملات “الشحاتة” بحسب مراقبين، بين: صندوق دعم مصر (يوليو ٢٠١٣)، وأطلقه رجال أعمال مصريون، لتلقى التبرعات في 5 يوليو 2013، وجمع الصندوق 827 مليون جنيه قبل أن يتم إلغاؤه ونقل أمواله لصندوق ” #تحيا_مصر”، ثم “حملة المليار” كبداية لتجميع 25 مليار جنيه وهو المبلغ اللازم لتطوير عشوائيات مصر، في ديسمبر 2013، المبادرة نفذت 1100 وحدة سكنية بتكلفة 480 مليون جنيه نهاية 2016 لنقل أسر 6 مناطق عشوائية إليها، وصندوق تحيا مصر (يوليو ٢٠١٤) وفرض السيسي على حساباته نوعًا من السرية وجعله غير خاضع لأي جهاز رقابي.

وحملة “صبّح على مصر” (فبراير ٢١٠٦)، للتبرع لمصر يوميًّا عبر الهواتف المحمولة عن طريق إرسال رسائل بجنيه أو اثنين أو خمسة جنيهات، ولم يترك السيسي النساء؛ حيث اختصهن بحملة خاصة وهي “اتبرعي بجرام ذهب (أغسطس ٢٠١٦)، ودشنها مجموعة من النساء استجابة لدعوة قائد الانقلاب لسيدات مصر، واستهدفت جمع مليون جرام ذهب من المرأة المصرية والتبرع بها للبنك المركزي لرفع الاحتياطي. 

ومؤخرًا جاءت مبادرة “الفكة” في (سبتمبر 2016)، أثناء تسليمه عقود شقق تمليك لأهالي “غيط العنب” بالإسكندرية؛ حيث طالب السيسي المصريين بالتنازل عن الفكة في مرتباتهم، قائلاً: “لو سمحتم أنا عايز الفلوس دي، إزاي ناخدها أنا معرفش”.

 

*هاشتاج #حق_الشعب يرد على وهم السيسي للغلابة

دشن عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاجا جديدا ضد سلطات الانقلاب، بعنوان، #حق_الشعب، رصدوا خلاله عشرات الانتهاكات التي يقوم بها نظام الانقاب ضد الشعب المصري، والدعوة للثورة على هذا النظام الظالم، الذي جوع الملايين من المصريين وأهان انسانيتهم.

وقال محمد الريان على “تويتر” #حق_الشعب إنه يمتلك إرادته.. الشعب اللى مصيره فى ايده هو الحاكم هو الامر ودولة العسكر دائما ما تكون ضد ارادة الشعوب وتحررها.

وعرض هشام آخر حاجة فيديو لمواطن مصري تم طرده من أحد مستشفيات الحكومة، حتى توفي من الإهمال ورفض علاجه، وقام أمن المستشفى بوضعه في ملاية قماش ورميه على جنبات الطريق.

وقال محمد الجار: “ندعو الله أن يكون استمرار المظاهرات لما يقرب من أربعين شهرا بعد بيان ٧/٣ سببا فى توحد الثوار.. #حق_الشعب“.

وقال عامر فايز: “استجابة لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب

ندعوكم للمشاركة على #حق_الشعب.. شاركونا.. جددوا نواياكم“.

وقالت هناء علي تعليقا على تصريحات أحمد موسى “ذهب ياقوت مرجان.. وهم جديد يزرعه إعلام السيسي لإمتصاص غضب المصريين.فنكوش السيسي وبيع الأوهام للشعب.. #حق_الشعب أين هو؟؟!!!”.

وقال آخر باسم “فتشني فتش”: “السيسى الخاين قتل الشباب وحالف مايسيبها إلا خراب بعد ما خلى العيشة هباب والكل لبس الخازوق اصحى يا شعب وفوق حقك مش هييجى بالذوق“.

 

 

*محبوسين في مياه مجاري” .. استغاثة معتقلي مركز شرطة “محلة دمنة” بالدقهلية

أكد أهالى معتقلي مركز “محلة دمنة” بمحافظة الدقهلية، تعرض ذويهم لانتهاكات بمحبسهم، حيث أرسل المعتقلون رسالة شكوا فيها من تعرضهم للضغط العصبي والنفسي وقلة النوم والمعاملة المهينة والمتكررة من رجال الداخلية بالمركز.

كما اتهموا المركز باحتجازهم وسط مياه المجاري تنبعث منها الروائح القذرة، وتهدد بإصابتهم بالأمراض نتيجة لظروف الاحتجاز الغير آدمية.

وحمل أهالى المعتقلين مأمور المركز ومصلحة السجون ووزارة الداخلية، مسئولية أي ضرر يتعرض له ذويهم، مطالبين بالوقف الفوري لكافة الانتهاكات ضدهم.

 

 

*الجيش يرد على استهداف أفراده بسيناء بقتل 19 مدنيا

قتل 19 سيناويا وأصيب عشرات آخرين فى قصف جوى على مناطق بجنوب الشيخ زويد وشرق وجنوب العريش ورفح.

وزعم مصدر أمنى في تصريح صحفي ان القصف تركز على بؤر تستخدمها عناصر وصفها بالإرهابية أماكن إيواء لها، وتم تدميرها إلى جانب تدمير أماكن إعاشة وتخزين أسلحة، وتم خلال العمليات استهداف سيارت متحركة.

واضاف المصدر: القوات أحبطت محاولة لاستهداف حواجز أمنية بمدخل  مدينة الشيخ زويد الشرقى والغربى على الطريق الدولى العريش رفح بأسلحة آلية خفيفة، كما فشلت محاولة استهداف كمين بوابة الشيخ زويد بقذيفة صاروخية، وتمكنت القوات من تفجير 9 عبوات ناسفة بعد الكشف عنها أثناء حملات التمشيط.

 

*هكذا أهدر السيسي 91 مليار دولار .. من بينها 20 مليار لا يعلم أحد كيف اختفت

كشف موقع “ميدل إيست آي” البريطاني أن النظام العسكري في مصر التهم أكثر من 91 مليار دولار خلال السنوات الأخيرة، وهو ما أدى إلى الأزمة الاقتصادية الخانقة التي تعيشها البلاد، مشيرا إلى أن انهيار سعر صرف الجنيه ليس سوى انعكاس لهذه الأزمة العميقة التي تعيشها البلاد.
وبحسب تحليل للكاتب محمد عايش في “ميدل إيست آي” فان البنك المركزي في مصر ليس أمامه في ظل هذه الأزمة سوى أحد خيارين، الأول هو خفض طوعي لسعر صرف الجنيه لأنه لم يعد يملك من العملة الصعبة ما يغطي بها الجنيهات الموجودة بين أيدي الناس، والثاني هو التعويم، وفي حال التعويم -بحسب الموقع البريطاني- فإن سعر الدولار الأمريكي سيتراوح بين 20 و22 جنيهاً، بل “ربما يهبط الجنيه أكثر من ذلك بكثير مع محاولة الناس الحفاظ على مدخراتها بالتخلص من الجنيه والاحتفاظ بالعملة الصعبة“.

أما قصة الـ91 مليار دولار التي تبخرت من خزائن مصر فيشرح الموقع أنها توزعت على ثلاثة مستويات، الأول أكثر من 50 مليار دولار تلقاها نظام السيسي منذ منتصف العام 2013، إضافة إلى 20 مليار دولار اختفت من الاحتياطات النقدية التي كانت موجودة لدى البنك المركزي ولا يعلم أحد أين ذهبت، إضافة إلى أن المديونية الخارجية لمصر ارتفعت بواقع 21 مليار دولار، لتكون إجمالي الأموال التي تبددت في خمس سنوات 91 مليار دولار، أغلبها خلال فترة حكم السيسي.

وينتهي المقال إلى القول: “إن مصر تعاني من أزمة اقتصادية عميقة جداً وخطيرة، وهي الأزمة التي أدت إلى فقدان الجنيه المصري أكثر من 40% من قيمته خلال العام 2016 فقط، وفقدانه أكثر من 70% خلال خمس سنوات، وهذا يعني أن أسعار السلع الأساسية سوف تشهد ارتفاعاً جنونياً سيلقي بملايين جديدة من المصريين تحت خط الفقر“.

ويرى التحليل أن “تجاوز هذه الأزمة لا يمكن أن يتم إلا بإعادة الاقتصاد المصري إلى مساره الطبيعي بما في ذلك كفّ يد الجيش عن الاقتصاد والسياسة، وإعادة الحياة المدنية إلى البلاد، بما يضمن محاربة الفساد وإعادة قطاع المال والأعمال إلى طبيعته، ومن ثم تدور عجلة الاقتصاد والسياسة بشكل صحي وطبيعي“.

 

*نقل المهام الأمنية للجزيرتين لإسرائيل.. ابتزاز للسعودية للحصول على الرز

يصعب تصور أن يدلي نقيب الصحفيين المصريين الأسبق، مكرم محمد أحمد، المقرب من الأجهزة الأمنية المصرية بتصريح تلفزيوني علني يقول فيه إن “إسرائيل هي من سيؤول إليها المهام الأمنية لتيران وصنافير”، أي أن السعودية لن تستلمهم أبدا”، إلا أنه محاولة ابتزاز جديدة من السيسي تكشف عن عمالته لمن يدفع أكثر مقابل بيعه أراضي مصر.

فهي بوضوح “رسالة” حملتها أجهزة السيسي لمكرم ضمن رسائل أخرى تعمدت القاهرة إرسالها للسعودية مؤخرا في ظل التوترات المستمرة، للابتزاز والحصول علي الرز بعدما توقف.

ويقول الدكتور “نايف الشافعي” بمؤسسة موسوعة المعرفة، المقيم في أمريكا، إنه “لا مصر ولا السعودية يستطيعان أن يطآ تيران، فهي في حوذة القوة متعددة الجنسيات تطبيقا لمعاهدة السلام”، ما يعني أن المسئوليات الأمنية ستنقل نظريا” سواء للسعودية أو للاحتلال الإسرائيلي.

وعن تهديد مكرم محمد أحمد الخاص بتيران وصنافير، يقول على حسابه علي فيس بوك: “هذه ليست زلة لسان، العجوز، مكرم محمد أحمد، نقل حرفيًا الرسالة المكلف بها إلى الإعلام“.

وتابع: من يهزئ هو الغبي الذي أملاه الرسالة، ظنًّا منه أنه بذلك يؤلب الشعب السعودي على ملك السعودية، معتمدًا على أن الجزيرتين قد ابتعدتا، بغير رجعة عن المسئولية المصرية”، مؤكدا أن “تنازل مصر عن الجزيرتين هو مطلب إسرائيلي، ليس إلا“.

“مكرم” الذي قال في حوار مع فضائية “صدى البلد”، مساء الاثنين 17 أكتوبر 2016، إن “السعودية أجبرت السيسي علي التنازل المصري عن السيادة على الجزيرتين، قبل هبوط طائرة الملك سلمان بالقاهرة“.

وكشف عن بعض أسرار توقيع اتفاق تيران وصنافير مع الرياض، كان يحاول نقل رسالة واضحة تشير إلى التنازلات التي قدمها السيسي إلى السعودية فيما يتعلق بجزيرتي تيران وصنافير، ربما في إشارة عتاب للرياض أنها لم تقدر ثمن الهدية” المصرية.

وفي سياق هذا العتاب، كشف عن أسرار مثيرة أخرى أبرزها أن الرياض أرجأت إرسال شحنات بترول إلى مصر ثلاث مرات في غضون ثمانية أشهر فقط، قائلا: “مش كل شوية السفن تروح تشحن يقول لهم لا“.

وأن (السعودية) -ضمن “ضغوط عربية وإقليمية ودولية”- تضغط من أجل إجباره على إنهاء مدته الرئاسية، مما سيسهل، التصالح مع جماعة الإخوان.

وبعدما نقل رسالته الخطيرة التي مفادها أن “اسرائيل” -لا السعودية- هي التي سوف تنقل مصر لها المهام الأمنية على الجزر، قال، في رسالة تهديد واضحة: “نتمنى أن تعيد السعودية النظر في حساباتها إزاء مصر، وتعرف مثل الراحل الملك عبدالله أن مصر قوة عظيمة، ولا تُهان، ولا تعمل بالأوامر، وأنها دولة كاملة الاستقلال والإرادة، وتحارب معركة أمامية ضد الإرهاب في العرب، وكما تحارب عن أمنها فإنها تحارب عن أمن السعودية“.

وضمن وصلة العتاب والتهديد المتلازمين، قال: “لم نخطئ في حق السعودية على وجه الإطلاق، ولم ندخل معها في نقاش ولا خلاف.. إحنا اللي فُرض علينا هذا الأمر بقرارات (يقصد بقرارات سعودية).

التراجع بعد وصول الرسالة

ويبدو أن الهدف كان توصيل رسالة تهديد فقط، ولكن مكرم محمد أحمد، نقيب الصحفيين الأسبق، نقلها بطريقة غاشمة مباشرة دون تلميح، فكان لابد من إعادته لنفس القناة لنفي ما قاله صراحه.

فعادت القناة (صدي البلد) التابعة لأحد رجال أعمال الرئيس السابق مبارك، لتصحيح ما قاله مكرم علي لسان مرة أخرى، بتصريح جديد عن انتقال المسئوليات الأمنية لجزيرتي تيران وصنافير من مصر لإسرائيل عقب نقل تبعيتهما للمملكة العربية السعودية.

حيث عاد ليقول إن “المسئوليات الأمنية المتعلقة بجزيرتي تيران وصنافير التي كانت ملقاة على مصر ستنتقل للسعودية باعتبارها المالك الجديد للجزيرتين وليس لإسرائيل“.

ويوضح أن “اتفاقية كامب ديفيد الموقعة بين مصر وإسرائيل تتطلب أن تكون تل أبيب طرفا ثالثا في هذا الموضوع، وهذا ما يتطلب بالفعل موافقة إسرائيل على نقل المهام الأمنية التي كانت مصر مسئولة عنها إلى المالك الجديد المملكة العربية السعودية”، نافيا ما قال قبل 24 ساعة.

أيضا ظهر مقربون من النظام مثل الدكتور أيمن سلامة، أستاذ القانون الدولي، علي نفس الفضائية في برنامج الصحفي مصطفي بكري القريب من المؤسسة الامنية ليقول “إن ما تردد عن نقل تأمين جزيرتي تيران وصنافير لإسرائيل لا يستحق التعليق”، نافيا ما قاله “مكرم”، ثم نفاه.

وأضاف “سلامة” خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “حقائق وأسرار” على فضائية “صدى البلد” مساء الخميس 20 أكتوبر 2016، أن “التأمين سينتقل إلى المملكة العربية السعودية“.

وأشار إلى أن “المملكة لديها قرار بعدم توقيع أي أوراق مع إسرائيل سوى بعد موافقتها على اتفاقية السلام التي تقدمت بها السعودية عام 2002“.

نقل مشاكل “تيران” للسعودية

وبسبب ارتباط “تيران” باتفاقية السلام المصرية الاسرائيلية، اضطرت الرياض للتعامل مع اتفاقية كامب ديفيد واسرائيل فعليا، برغم أنها لا تقيم علاقات دبلوماسية معها.

وحاول وزير الخارجية السعودي عادل الجبير أن يحسم هذا الأمر خلال لقائه مع الصحفيين بمقر السفارة السعودية بالقاهرة 10 إبريل 2016، بقوله إن السعودية لن تنسق مع إسرائيل بشأن الجزيرتين بعد انتقال السيادة عليهما لبلاده“.

ولكن الوزير السعودي عاد ليؤكد في الوقت ذاته “التزام بلاده بكل الاتفاقيات الدولية التي أبرمتها مصر بشأن الجزيرتين، ومنها اتفاقية كامب ديفيد للسلام بين القاهرة وتل أبيب”، ما يثير لبس حول كيفية الالتزام بالاتفاقية وهي مع إسرائيل، وفي الوقت نفسه عدم التنسيق مع إسرائيل؟

وهنا يأتي دور الوسيط الأمريكي (المحتمل) بين الرياض وتل أبيب باعتبار أن أمريكا عضو في القوة الدولية لحفظ السلام ولها قوات في تيران.

ويقول الخبير السياسي المصري “محمد سيف الدولة” إن تنازل مصر عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية بموجب اتفاقية ترسيم الحدود البحرية الموقعة بينهما، معناه أن تصبح السعودية في هذه الحالة شريكا في الترتيبات الأمنية في اتفاقيات كامب ديفيد مع مصر وإسرائيل الواردة في الملحق الأمني بالمعاهدة“.

ويشير “سيف الدولة” إلى أن “تنازل السيسي عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية، سيجعل السعودية التي لا تعترف بإسرائيل حتى الآن على المستوى الرسمي ولم توقع معها معاهدات سلام، طرفا فعليا في الترتيبات الامنية المصرية الإسرائيلية الخاضعة لمراقبة الأمريكان وقوات متعددة الجنسية MFO”.

وتكمن أهمية جزيرة تيران في تحكمها بمضيق تيران لكونها تطل عليه، إلى جانب منطقة شرم الشيخ في السواحل الشرقية لسيناء، ورأس حميد في السواحل الغربية لتبوك في السعودية، كما أن للجزيرتين أهمية استراتيجية كونهما تتحكمان في حركة الملاحة الدولية من خليج العقبة، حيث تقعان عند مصب الخليج، الأمر الذي يمكنهما من غلق الملاحة في اتجاه خليج العقبة.

ما هي “التزامات السعودية نحو إسرائيل

وفي 13 إبريل 2016، زعم وزير الدفاع الإسرائيلي، موشيه يعلون، إن حرية مرور إسرائيل في مضيق تيران مضمونة في وثائق معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل الموقعة في 1979، وأن ذلك انعكس في وثيقة تسلمتها إسرائيل، وتضمن الوثيقة التزام المملكة العربية السعودية، التي ليس لديها اتفاقات رسمية مع إسرائيل، على الاستمرار في المبادئ التي توصلت إليها إسرائيل ومصر في اتفاق السلام الموقع بينهما عام 1979.

وأضاف يعلون في مؤتمر صحفي، مع مراسلين عسكريين: “قُدم لنا طلب كان يحتاج موافقتنا، وموافقة الأمريكيين الذين شاركوا في معاهدة السلام والقوة المتعددة الجنسيات ومراقبي حفظ السلام، وتوصلنا إلى اتفاق بين الأطراف الأربعة، السعوديون والمصريون وإسرائيل والولايات المتحدة، لنقل مسؤولية الجزر، بشرط أن يفي السعوديين بواجبات المصريين في الملحق العسكري لمعاهدة السلام“.

هل تنوي مصر تسليمهما للسعودية

ومنذ صدور أحكام قضائية تعرقل تسليم الجزر للسعودية وتقول انهما مصريتان، والحكومة المصرية يبدو موقفها غامض حتى أن محامي الحكومة (هيئة قضايا الدولة) اعترف في اخر جلسة انهما مصريتان، رغم دافعه سابقا بنهما سعوديتان“.

وفي حوار لصحيفة “الوطن” الخاصة مع المستشار رفيق شريف، نائب رئيس هيئة قضايا الدولة، والمسؤول الأول عن قضية تيران وصنافير أمام المحاكم على اختلاف درجاتها، قال إن “المشكلة أن الاتفاقية ليست جاهزة الآن للعرض على مجلس النواب، وإنما ما زالت اتفاقاً مبدئياً لا يُراجع في مجلس النواب، فإذا اكتملت عناصر الاتفاقية سينظرها البرلمان كاختصاص دستوري ولا أحد يستطيع تعطيل ذلك“.

وتابع: “قانون البحار والقوانين الدولية والأمم المتحدة يلزم الدول بترسيم حدودها البحرية منعاً للمشاكل والصراعات، ومثلما حدث مع السعودية سيحدث مع إسرائيل من ترسيم للحدود البحرية، ما تم فقط الآن بين مصر والسعودية هو تعيين للحدود البحرية وليس ترسيماً“.

وحول عدم رد هاتين الجزيرتين في عهد الرئيس الأسبق حسنى مبارك طالما أنهما «سعوديتان»؟، قال:”ظروف المنطقة لم تكن تسمح، فكانت هناك اتفاقية السلام مع إسرائيل وتلك الجزر أقرب إلى إسرائيل، وكان لا بد من حمايتها، وحينما قويت الدولة السعودية وأصبحت لديها إمكانيات الحفاظ عليها طالبوا بها، وهناك العديد من الطلبات الرسمية والدولية والوساطات لإعادة الجزيرتين إلى السعودية“.

وعن احتمالات لجوء السعودية للتحكيم الدولي للمطالبة بجزيرتي «تيران وصنافير»؟ لو صدر حكم قضائي مصري نهائي بانهما مصريتان، قال: “تبقى مصيبة على مصر طبعاً، لأنهم هيكسبوا القضية، وعيب اللي بيحصل ده في المحاكم، لما يبقى موقفك كويس وحقانى تبقى عيبة وتبقى وحش، ولما تروح السعودية للتحكيم يبقى كويس يعنى؟“.

وحينما سئل: “لماذا لم تقدموا نص الاتفاقية إلى محكمة القضاء الإداري أو أي مستندات تدعم موقفكم؟”، قال: “المحكمة كان لديها اتجاه ونية مبيته للفصل في القضية بعد أن رفضت الاستجابة لمطلبنا بعدم اختصاصها(!)، وهيئة قضايا الدولة لن “تلوى ذراع الحكومة حتى تحصل على الاتفاقية والمستندات لكي تقدمها للقاضي“.

وعن خطة الحكومة؟ ختم بقوله: «إذا أصبح حكم الأمور المستعجلة باتاً ونهائياً، وإذا أيدت الإدارية العليا حكم القضاء الإداري (بان الجزر مصرية) سنكون هنا أمام تنازع حكم وسنلجأ للدستورية العليا مرة أخرى“.

 

*وزير الدفاع البولندي: السيسي اشتري بارجتين بمليار دولار وسيبيعهما لروسيا بـ”دولار واحد“!!

قال وزير الدفاع البولندي أنتوني ماتشيريفيتش إن مصر يمكن أن تسلم حاملتي المروحيات “ميسترال” المصنوعة في فرنسا، لروسيا مقابل سعر رمزي قدره دولار أمريكي واحد.
وقال وزير الدفاع البولندي في كلمة ألقاها الجمعة في جلسة استماع بالبرلمان البولندي، إنه يملك معلومات عن عملية تسليم السفينتين لروسيا “من مصادر جيدة”، دون مزيد من التفاصيل.
ونقلت شبكة “روسيا اليوم” عن وزير الدفاع البولندي أمله في أن يكون تخلي القاهرة عن هذه العملية “سيخدم قضية السلام“.
وكانت فرنسا بنت حاملتي المروحيات من طراز “ميسترال” من أجل روسيا، لكنها تراجعت وقررت بيعهما لمصر بعد إعادة شبه جزيرة القرم ضمن الأراضي الروسية.
ووافقت فرنسا في أيلول/ سبتمبر الماضي على بيع حاملتي طائرات من طراز ميسترال” إلى مصر مقابل 950 مليون يورو (1.06 مليار دولار) بعد إلغاء صفقة البيع مع روسيا.
تجدر الإشارة إلى أن حاملة الطائرات “ميسترال” تعرف باسم السكين السويسري في البحرية الفرنسية نظرا لاستخداماتها المتعددة، ويمكنها حمل 16 طائرة هليكوبتر وألف جندي.

 

*ميليشيات الانقلاب تختطف 4 من شباب البصارطة وتخفيهم قسريا ومخاوف من اغتيالهم

اختطفت ميليشيات الانقلاب العسكري 4 من شباب قرية البصارطة، يوم الإثنين الماضي، من بيوتهم ومحال عملهم، وتعدت عليهم بالضرب الشديد، ولم تراع مرض أحدهم الشديد، كما قامت ميليشيات الانقلاب بسرقة مبلغ 186 ألف جنيه مصري كانت بداخل أحد منازل المعتقلين وهي ثمن سيارة باعها صاحب المنزل.

وعقب اعتقال الأربعة شباب قامت ميليشيات الانقلاب العسكري باصطحاب الشباب إلى معسكر قوات الأمن بدمياط الجديدة، المقابل لميناء دمياط، وسط أنباء عن تعرضهم لتعذيب بشع وصعق بالكهرباء، كما منعت الأدوية عن شابين منهم، ما يعرضهما لخطر الموت.

والشباب المختفون قسريا هم: 1- محمد السعيد العطوي، الطالب بالفرقة الخامسة بكلية الشريعة والقانون بطنطا، 26 عاما، حفل زفافه في شهر 12 المقبل، سبق اعتقاله قبل ذلك وتلفيق تهم له، حبس على إثرها لأكثر من عام. جدير بالذكر أن محمد فضّل أداء الخدمة العسكرية عقب حصوله على الثانوية العامة مباشرة خدمة لوطنه، وتم تخفيف مدة الخدمة لحفظة القرآن الكريم كاملا .
2-
إبراهيم قنديل، السن 28 سنة، زفافه الشهر المقبل، وهو مريض بضعف نظر شديد؛ بسبب إصابته بمرض عصبي يعالج منه، وقامت ميليشيات الانقلاب العسكري بالاعتداء عليه بالضرب الشديد لحظة اختطافه نتيجة لارتباكه العصبي.
3-
جمال سماح الفار، الطالب بالصف الثاني الثانوي الأزهري، سبق اعتقاله مرتين قبل ذلك. جدير بالذكر أن جمال كان يعاني من مرض شديد في الأسبوعين الأخيرين، ما أدى لارتفاع درجة حرارته بشدة بصورة مفاجئة، وتعريض حياته للخطر الشديد إن لم يتم إسعافه، وهناك مخاوف من تعرض حياته للخطر نتيجة منع الدواء والتعذيب الذي يتعرض له.
4-
أحمد مسعود بدوي، 17 سنة، ابن عم الشهيدين عوض بدوي ومحمد بدوي، ومعظم أسرته من الرجال تم اعتقالهم، من أعمام وأبناء أعمام، ويعاني من إصابة بالقدم نتيجة حادث قديم، وفي حاجة ماسة للتدخل الجراحي العاجل.

وتحمل أسرهم ميليشيات الانقلاب العسكري المسئولية الكاملة عن حياة أبنائهم، وتناشد منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان التدخل لوقف الانتهاكات التي تتم بحق أبنائهم.

 

*إلغاء 4 رحلات دولية للطيران المصري لعدم جداوها الاقتصادية

توالت خسائر شركات الطيران المصرية، نظرا لانهيار الحركة السياحية، بسبب الترويج للإرهاب المزعوم من قبل سلطات الانقلاب، وشهد مطار القاهرة الدولى، اليوم الجمعة، إلغاء 4 رحلات دولية لعدم جدواها اقتصاديا وقله عدد ركابها.

وقالت مصادر ملاحية بمطار القاهرة، في تصريحات صحفية، اليوم الجمعة، إن سلطات المطار تلقت إخطارا من شركة المصرية العالمية للطيران بإلغاء رحلتها 106 والمتجهة إلى ينبع، إضافة إلى وصول إخطارا من شركة الخطوط الإريترية بإلغاء رحلتها رقم 8361 والمتجهة إلى أسمره، فضلا عن إلغاء رحلة شركة النيل للطيران رقم 115 والمتجهة إلى ينبع بسبب عدم جدواها اقتصاديا وقله عدد ركابها.

وأضافت المصادر، أن سلطات المطار تلقت أيضا إخطارا من الخطوط اليمنية يفيد بإلغاء رحلتها رقم 602.
وشهد الأسبوع الماضي إلغاء عدة رحلات على الخطوط الجوية المصري، نظرا لعدم جدواها الاقتصادية، في الوقت الذي انهار فيه الجنيه المصري ليوازي سعر الدولار 16 مثلا له، ووصلت الديون الخارجية 53 مليار دولار والداخلية بلغت 259 تريليون جنيه.

كما تعرض الاقتصاد المصري لحالة انهيار واضحة بسبب خسائر قطاع السياحة، الذي أثر بالسلب على دخل البلاد، نظرا لاعتمادها عليه بشكل كبير.

 

*أوقاف الانقلاب” تدعم السيسي: اتبرع ولو بكيلو سكر

ركز غالبية خطباء وزارة الأوقاف والمساجد الحكومية بحكومة الانقلاب، اليوم الجمعة، على ضرورة التبرع لصالح مصر. فيما شهدت الأوساط الشعبية في مصر موجة من الغضب بين المصلين ومرتادي المساجد، خلال خطبة الجمعة، التي تركزت على أهمية العمل التطوعي.

وقام أحد المصلين وسط الخطبة بمسجد “التقوى” بالقاهرة، وطالب الخطيب بالتبرع لصالح المواطن الفقير ولو بكيلو سكر”، ردًّا على إمام المسجد الذي دعا للتبرع صراحة لـ”صندوق تحيا مصر”.

وكان وزير الأوقاف الانقلابي محمد مختار جمعة قرر تخصيص موضوع خطبة اليوم الجمعة لـ”العمل التطوعي أهميته وضوابطه”، متناسيًا دور الحكومة في توفير الحياة الكريمة للمواطن.

وسبق أن دعا قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي المواطنين للتبرع، والذين وصلت نسبة الفقر في وسطهم أكثر من 80%، بينما لا يجد نحو 6% توفير الطعام.. بحسب تقديرات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، مؤخرًا، ومنذ 3 يوليو 2013.

وتنوعت حملات “الشحاتة” بحسب مراقبين، بين: صندوق دعم مصر (يوليو ٢٠١٣)، وأطلقه رجال أعمال مصريون، لتلقى التبرعات في 5 يوليو 2013، وجمع الصندوق 827 مليون جنيه قبل أن يتم إلغاؤه ونقل أمواله لصندوق ” #تحيا_مصر”، ثم “حملة المليار” كبداية لتجميع 25 مليار جنيه وهو المبلغ اللازم لتطوير عشوائيات مصر، في ديسمبر 2013، المبادرة نفذت 1100 وحدة سكنية بتكلفة 480 مليون جنيه نهاية 2016 لنقل أسر 6 مناطق عشوائية إليها، وصندوق تحيا مصر (يوليو ٢٠١٤) وفرض السيسي على حساباته نوعًا من السرية وجعله غير خاضع لأي جهاز رقابي.

وحملة “صبّح على مصر” (فبراير ٢١٠٦)، للتبرع لمصر يوميًّا عبر الهواتف المحمولة عن طريق إرسال رسائل بجنيه أو اثنين أو خمسة جنيهات، ولم يترك السيسي النساء؛ حيث اختصهن بحملة خاصة وهي “اتبرعي بجرام ذهب (أغسطس ٢٠١٦)، ودشنها مجموعة من النساء استجابة لدعوة قائد الانقلاب لسيدات مصر، واستهدفت جمع مليون جرام ذهب من المرأة المصرية والتبرع بها للبنك المركزي لرفع الاحتياطي. 

ومؤخرًا جاءت مبادرة “الفكة” في (سبتمبر 2016)، أثناء تسليمه عقود شقق تمليك لأهالي “غيط العنب” بالإسكندرية؛ حيث طالب السيسي المصريين بالتنازل عن الفكة في مرتباتهم، قائلاً: “لو سمحتم أنا عايز الفلوس دي، إزاي ناخدها أنا معرفش”.

 

*نيويورك تايمز ترصد أزمة السكر: «ليس وحده».. الاقتصاد المصري في سقوط حر والمصريون على وشك الانفجار!

قالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، إن نقص السكر في مصر، أصاب المواطنين بالذعر، وزاد من وتيرة الغضب الشعبي، الذي كان على وشك الانفجار من طريقة إدارة عبد الفتاح السيسي للاقتصاد، وحكمه للبلاد بشكل عام.

ونقلت الصحيفة، عبر موقعها الإلكتروني، أمس الخميس عن أحمد الجبالي، الذي تعاني بقالته الخاصة ببيع السلع المدعمة في منطقة بولاق من نقص السكر، قوله إن «الناس على وشك الانفجار». وأضاف: «كل اللي بقوله للناس مفيش سكر وتعالوا بكرة»، حتى قاطعة أحد الزبائن متذمرًا: «أنت كل يوم تقول بكرة بكرة».

وتابع متحدثًا عن السيسي: «محدش خلاص قادر يستحمله، السكر زي الرز والزيت والدقيق، ماينفعش مايبقوش موجودين، وماحدش يقدر يعيش من غيرهم».

وقال أهالي من منطقة بولاق للصحيفة إن الستة محلات الأخرى الموجودة في المنطقة، والمصرح لها ببيع السلع المدعومة، أغلقت لتجنب حملات الشرطة، مشيرين إلى أنهم فتحوا أبوابهم بعد ساعات لبيع السكر، بشكل غير قانوني لأصحاب محال الحلوى والمقاهي وبعض الناس، كما أشاروا إلى قيام الشرطة باعتقال اثنين من تجار السكر بالمنطقة.

وذكرت الجريدة في تقريرها أن الاقتصاد المصري في سقوط حر، مشيرة إلى الانخفاض الشديد في سعر الجنيه، انهيار السياحة، انخفاض تحويلات العمالة المصرية في الخليج، وانخفاض الدخل من قناة السويس، فضلًا عن وصول معدل التضخم إلى أعلى مستوى في سبع سنوات.

كما ألمح التقرير إلى أن تأخر شحنة من المنتجات البترولية السعودية المقرر إرسالها إلى مصر خلال هذا الشهر، يثير مخاوف من تدهور العلاقة بين مصر وحليفتها السعودية التي قدمت لها  أكثر من 25 مليار دولار منذ تولي السيسي السلطة في عام 2014.

ولفتت «نيويورك تايمز» إلى أن السكر ليس هو العنصر الرئيسي النادر فقط، حيث اختفى زيت الطعام لفترة، حليب الأطفال، إلى جانب شكاوى تم رصدها تعلقت بارتفاع أسعار الأدوية أو عدم العثور عليها، كما ذكرت أن تراجع قيمة الجنيه المصري خفض الطاقة الاستيرادية لمصر.

وعلقت الصحيفة: «الناس ليسوا مرضى، إنهم بؤساء»، متابعة «السعر الرسمي لكيلو السكر يقارب 6 جنيهات، مقارنة بـ3 جنيهات منذ عامين، في وقت ترتفع فيه الأسعار في السوق السوداء لثلاثة أضعاف ذلك. وأوضحت أن السكر نفذ من المحال الصغيرة منذ أسابيع، فيما ترشد سلاسل المحلات الكبيرة بيعه بمعدل كيلو للشخص الواحد». وأشارت إلى إنشاء الحكومة خطًا ساخنًا للإبلاغ عن المحتكرين، واستطردت: «تم إلقاء القبض على مواطن لحيازته 10 كيلو سكر».

 وذكرت الصحيفة الأمريكية أنه تحت ضغوط إصلاح الاقتصاد وجهت بعض المؤسسات اللوم للسيسي على عدم تخفيض الدعم على السكر والسلع الأخرى التي اعتمد عليها المصريون منذ الحرب العالمية الأولى، فقام بتقليص ميزانية الدعم هذا العام بنسبة 14%، لتصل إلى حوالي 8.7 مليار دولار، مبررًا أن هذه الإجراءات لا مفر منها لإنقاذ الوضع الاقتصادي، واصفًا الوضع الحالي بـ«عنق الزجاجة»، وواعدًا المصريين «نحن في طريقنا للخروج».

ونبه التقرير إلى أن 88% من المصريين، بما يعادل 80 مليون مواطنًا، يشترون السلع المدعومة من خلال الكروت الإلكترونية التي تصدرها الحكومة قائلة «البطاقات هي شريان الحياة في بلد يعيش ربع سكانها في الفقر، وملايين العمال يجنون بالكاد ما يكفي لتغطية النفقات الأساسية».

ووصف الباحث والمحلل البريطاني الدكتور ه.أ هيللير، وهو زميل غير مقيم في مركز المجلس الأطلسي للشرق الأوسط، الوضع الحالي في مصر بـ«أسوأ نقص أستطيع أن أتذكره في حياتي»، متابعًا: «أعتقد أن الجميع يشعر بالقلق حول تكرار انتفاضة الخبز عام 1977»، في إشارة إلى الاحتجاجات التي عمت البلاد بعد محاولات الرئيس الأسبق أنور السادات لتفكيك نظام الدعم. وقال عمرو علي، وهو أستاذ مساعد في علم الاجتماع في الجامعة الأمريكية في القاهرة: «كانت هذه المحاولة الوحيدة للمساس بالدعم، بعدها لم يعد مسموحًا الاقتراب منه».

فيما حمل أحمد كمال، مساعد وزير التموين، القطاع الخاص، وندرة العملة الصعبة، وارتفاع الأسعار العالمية، مسؤولية الأزمة، وقال للصحيفة إنه من المفترض أن يستورد القطاع الخاص 800 ألف طن من السكر الذي تستورده مصر من الخارج سنويًا، ما يعادل ربع احتياجات مصر من السكر، والتي تصل إلى 3.2 مليون طن، ملمحًا إلى أنه لم يتم توفير هذه الكميات هذا العام.

وبحسب ما ذكره مساعد الوزير، تفاقمت الأزمة بسبب احتكار رجال الأعمال للسلع، وقيام وسائل الإعلام بإثارة القلق، مشيرًا إلى الحكومة تمتلك احتياطي من السكر يكفي لأربعة أشهر.

وقالت سمية عويس، سيدة تبلغ من العمر 37 عامًا، إن نقص السكر جاء بعد شهور من المعاناة المتنامية، وأشارت إلى أن زوجها «بائع متجول» يكافح لجني ما يعادل 2 دولار في اليوم، مضيفة أنهم اضطروا إلى التقليل من طعامهم حتى يستطيعوا مواكبة ارتفاع أسعار المواد الغذائية.

تابعت السيدة للصحيفة وهي تشير إلى ذراعها النحيف: «أفقد وزني»، متابعة أن حبوب منع الحمل المدعومة اختفت من الصيدليات بضعة أسابيع هذا العام، وعندما عادت إلى السوق ارتفعت أسعارها من 1.30 دولار إلى 2 دولار.

وكتب محمد نصير، وهو سياسي ليبرالي في مقال افتتاحي على موقع «ديلي نيوز إيجيبت»: «لعل نقص السكر نعمة إلى حد ما، نظرًا لمشاكل مصر مع السمنة ومرض السكري»، وتابع أن نسبة نقص السكر المقدرة بحوالي 80% ربما تمثل القدر الذي يجب على المصريين تخفيض استهلاكهم منه، مضيفًا: «يمكننا أن نتحمل بسهولة شراء السكر المدعوم إذا كنا نستهلك كميات معقولة».

وفي ختام التقرير، لفتت الصحيفة إلى مقاطع فيديو انتشرت حول لأزمة عبر مواقع التواصل الاجتماعي الأسبوع الأخير، بينها مقطع سائق التوكتوك الذي قال غاضبًا «قبل الانتخابات كان لدينا ما يكفي من السكر.. يقولون عبر الشاشات أن مصر في ارتفاع والمواطن الفقير لا يستطيع العثور على كيلو من الأرز»، إلى جانب مقطع يظهر رجلًا أضرم النيران في جسده في الإسكندرية وهو يصرخ: «مش لاقي آكل».

 

*أسوشيتيد برس: قتال مصر للمسلحين حول أصدقاءها لأعداء

تحت عنوان ” قتال مصر للمسلحين جلب لها العداوات”.. أفردت وكالة أسوشيتيد برس” تقريرا مطولا تناولت فيه التوجه الذي تنتهجه مصر حاليا في السياسة الخارجية والذي تأتي قضية قتال المسلحين على رأس أولوياتها، وما نتج عن ذلك من تقارب بين مصر من ناحية، وبين سوريا وروسيا وإيران من ناحية أخرى، ما أسفر بدوره عن توتر العلاقات بين مصر والسعودية، الداعم المالي الرئيسي للاقتصاد المصري.

وإلى نص التقرير:

وضعت مصر ملف قتال المسلحين المتشددين على رأس أولوياتها، وهو القرار الذي قرب القاهرة من الرئيس السوري بشار الأسد وروسيا وإيران، لكنه خلق على الجانب الأخر شعورا عدائيا بينها وبين المملكة العربية السعودية، أكبر داعم مالي للبلد العربي الواقع شمالي إفريقيا.

وتتسم السياسة التي تنتهجها مصر بالخطورة في وقت تكافح فيه لاستئصال شأفة المسلحين المتمركزين في سيناء، وتجاوز أزمتها الاقتصادية الطاحنة التي تُعد الأسوأ في عقود.

وأظهرت السعودية التي ساعدت مصر على تفادي انهيار اقتصادي عبر تقديمها مساعدات للأخيرة بمليارات الدولارات، بالفعل استيائها الفعلي عبر وقف إمداد القاهرة بشحنات الوقود خلال أكتوبر الجاري.

وقال ستيفن إيه. كوك، الخبير المتخصص في الشئون الشرق أوسطية بمجلة ” فورين أفيرز” إن ” ملاحقة القاهرة لجماعة الإخوان المسلمين وأي جماعة إسلامية أخرى تحمل تشابها فكريا ولو قليلا مع جماعة الإخوان قد أصبح الأساس الذي تقوم عليه السياسة الخارجية لمصر.”

ولعل أقوى دليل على صحة هذا التوجه في مصر هو دعم الأخيرة لمشروع قرار روسي حول التهدئة في سوريا في مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة مؤخرا. وطرحت موسكو مشروع القرار هذا وإن استخدمت حق الفيتو لإسقاط مشروع قرار فرنسي منافس يطالب بوقف الهجمات الجوية الروسية والسورية والتي خلفت مئات القتلى في مدينة حلب في الأسابيع الأخيرة.

وصوتت مصر لصالح مشروعي القرار الروسي والفرنسي، قائلة إنها فعلت ذلك يحدوها الأمل في وقف معاناة السكان في حلب. لكن الوقوف إلى جانب روسيا، الداعم الرئيسي لـ بشار الأسد، يعكس أولوية حكومة الرئيس عبد الفتاح السيسي، المتمثلة في القضاء نهائيا على المسلحين في سوريا.

تصويت مصر لصالح مشروع القرار الروسي حول سوريا أدى لظهور أول خلاف علني بين القاهرة والرياض منذ وصل السيسي لسدة الحكم في العام 2014.

وما زاد الطين بلة هو استضافة مصر هذا الأسبوع واحدا من كبار مساعدي الرئيس السوري بشار الأسد للتباحث معه، في وقت تجري فيه قوات الكوماندوز المصرية والروسية مناورات حرب مشتركة، بينما تزداد موجة الغضب الشعبي في العالم العربي من قصف الطائرات الروسية لمدينة حلب.

وتسعى المملكة العربية السعودية إلى الإطاحة بالأسد، ولذا فقد دعمت وبقوة المعارضة المسلحة، من بينها تيارات تعتنق أيديولوجيات متشددة.

وفي المقابل، ترى مصر المسلحين يشكلون تهديدات أمنية لها، ومن ثم فهي لا تظهر موقفا جادا بخصوص إسقاط الأسد.

السياسة الخارجية لمصر تقوض آمال السعودية في بناء محور سني يحجم نفوذ إيران، الخصم الشيعي الأول لها. وفي الحقيقة، فإن إظهار مصر دعما للأسد يقربها كثيرا من إيران، أكبر حليف للرئيس السوري.

وتقاربت مصر من روسيا برغم قيام الأخيرة بفرض حظر على الطيران التجاري إلى مصر منذ واقعة سقوط طائرة الركاب الروسية قبل عام بعد تفجيرها في أجواء سيناء، ما أسفر عن مقتل كافة ركابها الـ 224. وتبنى تنظيم ولاية سيناء- فرع تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في مصر- مسؤوليته عن الحادث.

حادث الطائرة الروسية وجه ضربة موجعة لصناعة السياحة المصرية المأزومة بالفعل والتي تكافح مصر لإنعاشها من أجل رأب الصدع في الاقتصاد الوطني

الدور المباشر الذي تقوم به مصر في قتال المسلحين يتركز أساسا على خوض المعارك ضدهم في سيناء، لكن القاهرة تدعم أيضا الجنرال الليبي خليفة حفتر في معركته ضد المسلحين في البلد الغني بالنفط المجاور لمصر غربا.

 

 

إعلام النظام يمهد لاعتذار السيسي للسعودية.. الجمعة 14 أكتوبر. . القضاء والنيابة بمصر أداة للقمع لا القانون

عيب عليكي يا مصر رئيسك

عيب عليكي يا مصر رئيسك

إعلام النظام يمهد لاعتذار السيسي للسعودية.. الجمعة 14 أكتوبر. . القضاء والنيابة بمصر أداة للقمع لا القانون

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*إصابة نجل رئيس أركان الهيئة الهندسية في هجوم “كمين زقدان” بسيناء

أكد مصادر مطلعة، إصابة نجل رئيس أركان الهيئة الهندسية للقوات المسلحة في هجوم سيناء الذي وقع اليوم، لافتة إلى أنه يخدم في قوات حرس الحدود.

يذكر أن هجوما نفذته عناصر مسلحة على كمين أمني في وسط سيناء أسفر عن مقتل 12 مجندا، ومقتل 15 مسلحا ، حسب بيان المتحدث الرسمي للقوات المسلحة.

 

 

*مجزرة سيناء تنتقل إلى “السوشيال”: “بطلوا تتاجروا بالأرواح

قفز هاشتاج “#12_شهيد_يابتوع_التوكتك” إلى صدارة التريند على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بعدما غرد عليه نشطاء السوشيال ميديا وطووا غرضه الدنيء، في الخلط بين من يعبر عن رأيه صراحة “بلسانه” وتحميله وزر أي فشل يمنى به جيش الإنقلاب وداخليته في حماية أرواح المجندين البسطاء في سيناء ، فضلا عن حماية المواطنين . 

وبحكم خبرة بعض النشطاء اكتشف “عبحميد” أن هاشتاج (12 شهيد يابتوع التوكتك) “هاش كتائب أمنية ملناش دعوة بيه”!

مستندا لإطلاق أحد رموز الكتائب حساب “زعيم تويتر”، قبل ساعتين بإشارة البدء “بسم الله .. يللا الكل يشارك هنا”.

وفضح النشطاء غرض التشكيلات الأمنية الالكترونية، المدعومة إماراتيا، من الهاشتاج فقال سامح القصبي: “عشان نبقى واضحين عمرنا ما هنشمت في موت حد وعمرنا ما هنسكت على ظلم”  . مضيفا أن “شهدائنا وسام على صدورنا وسائق التوكتوك كلامه على راسنا” .

أما رانيا منصور فقالت: “بطلوا تتاجروا بأرواح الناس يا رخاص و هما ماتوا ليه مش عشان شوية جزم قاعدة فى بيوتها تطبل لدولة فاشلة مش عارفه تأمنهم”.

وترجمت “دووونيا” الصلة التي أوجدتها اللجان او الكتائب الأمنية، قائلة “بتاع التوكتك اتكلم واعتقل والناس ماتت بنلعب احنا صح”.

ويتفق مجدي العلمي مع “دووونيا” في تغريدته فيقول: “حلو قوى الجو دة بصراحة فيديو ينتشر على مستوى السوشيال ميديا لسواق التوك توك تانى يوم سبحان الله نصحى على خبر سيناء”.

وتساءل حساب “Hero” قائلا: “ده علاقته ايه ببتاع التوكتوك ؟ الـ 12 اللي ماتوا يضافو للفاشل اللي خلي الجيش يعمل لبن اطفال ومكرونة وينسى الحدود”.

ويترحم “اهلاوي المعلمين” على الشهداء قائلا: “12 شهيد من خيره شباب مصر ماتوا .. الله يرحمهم ويجعل مثواهم الجنة حاشرين بتوع التوكتوك في الحوار ليه بقا ؟!”

وفي تغريدة كاشفة عرت الحقيقة قال “الفحل المصري”، “4 سنوات وانت تحارب بالاف 16 والاباتشي وساويت الارض في رفح والشيخ زويد وجرفت الاشجار ومع ذلك كل مرة الاكمنة بتضرب .. فكر”.

 

 

*مواطنون بعد إلغاء الانقلاب للعمرة: منكم لله

انتقد مواطنون ضغط نظام الانقلاب على الشركات السياحية لوقف تنظيم رحلات الحج والعمرة خلال الفترة المقبلة، على خلفية توتر العلاقات بين الانقلابيين والنظام السعودي بعد وقف الأخير شحنات الوقود بعد وقوف مصر مع روسيا في مجلس الأمن ضد السعودية والدول العربية والإسلامية. 

واعتبر المواطنون، أن مبررات نظام الانقلاب لوقف العمرة “واهية”، مؤكدين رفضهم إقحام الشعائر الدينية في الخلافات السياسية، في حين دعا آخرون على الانقلابيين قائلين: “منكم لله.. ربنا مش هيكرمكم”.

 

*تقرير دولي: القضاء والنيابة بمصر أداة للقمع لا القانون

أصدرت اللجنة الدولية للحقوقيين، إحدى أقدم وأهم المنظمات الحقوقية في العالم والمتخصصة في شؤون استقلال القضاء، تقريرًا في حوالي 180 صفحة، استعرض كيف تحول القضاء والنيابة في مصر إلى أداة قمع بدلاً من أن تقوم بتطبيق القانون والرقابة على أداء الجهاز التنفيذي والشرطي.

يوثق التقرير انتهاكات النيابة وقضاة الانقلاب في المحاكم الجنائية لقواعد المحاكمة العادلة التي ضمنها الدستور المصري، وضمنتها كافة المواثيق الدولية التي صدقت عليها مصر. 

تعود أهمية هذا التقرير إلى أنه صادر عن جهة متخصصة، تضم باحثين أكفاء، وعددًا من القضاة حول العالم، ويوثق بشكل منهجي- ربما لأول مرة- العيوب والخروقات التي ترتكبها مؤسسة القضاء في مصر، واحدة واحدة بدلاً من الحديث المطلق عن “تسييس القضاء”.

 

*خريج التوك توك في حالة ذعر.. يخفي أسرته ومكانه ولا يريد مقابلة رئيس الوزراء

بدا المواطن المصري “مصطفى” في حالة ذعر من غضب المسؤولين في أعقاب الانتشار الواسع لفيديو، عبّر فيه عن غضبه من أداء الحكومة والرئيس، ورفض في اتصال هاتفي مع “هافينغتون بوست عربي”، أن يلتقي رئيس الوزراء المصري ومحاولا التورية حيال أوضاعه الاجتماعية ومحل إقامته.

مصطفى قال في الاتصال الهاتفي المقتضب، إنه لا يرى نفسه بطلاً، ولم يرغب أن يأخذ الأمر هذا الحجم “الفيديو ما هو إلا كلمتان من القلب خرجوا للناس، ولهذا صدقوهم وأحسوا بهم، وهو مجرد تعبير عن مصلحة الناس والطبقات المتوسطة والتعبانة“.
وأشار مصطفى إلى أن تضخيم الأمر عن ذلك -مثلما تحاول وسائل الإعلام أن تفعل- يمكن أن يضره ويتسبب فى أذى له من قبل الأمن المصري، على حد تعبيره.
وخلال الساعات الماضية، انشغل الإعلام المصري والشبكات الاجتماعية، بمصطفى، ورغم الإشادة الكبيرة التي قالها بسبب ما وصفه نشطاء بـ”شجاعته وكلماته التي عكست واقع يعيش فيه أغلب المصريين”، إلا إن البعض بدأ يوجه له أسهم الاتهامات بأنه ينتمى لجماعة الإخوان، أو بأنه مدفوع من جهات سيادية، وذكر آخرون أنه مدفوع من المذيع لتقديم حلقة مثيرة.
وبدا مصطفى خلال الحوار متحفظا في الحديث عن أسرته قائلا “ليس عندي أولادنافياً بذلك تأكيدات جيرانه الذين أخبروا وسائل الإعلام، أنه رب أسرة من زوجة وطفلين.
وقال إنه شاهد الحلقة بنفسه ولم يكن يتوقع إذاعة الفيديو، مضيفاً أنه لم يغادر منزله “أنا في بيتي وأخرج كالمعتاد لقضاء حاجاتي ولم يستوقفني أحد أو يسألني عن أي شيء“.
لكن زيارات ميدانية التي قامت بها مواقع إخبارية مصرية الخميس 13 أكتوبر/تشرين الأول، أكدت أن مصطفى أغلق شقته، وسافر إلى مسقط رأسه بمحافظة سوهاج، في حين قال آخرون إن السبب هو مرض زوجته.
وتعجب مصطفى مما تردد عن رغبة رئيس الحكومة المصرية شريف إسماعيل في مقابلته، قائلا “لماذا يسأل عنى؟.. الحكومة حين تحب الوصول لأحد ما، لن تسأل (الإعلامي) عمرو الليثي ولا غيره عنه، ستعرف كيف تأتي به طوعاً أو كرهاً، على حد وصفه، معتبراً أن حديث المسؤولين عنه نوعاً من البروباغندا و”الشو الإعلامي” للدولة.

وقال إن تعليمه توقف عند المرحلة المتوسطة وإنه بدأ العمل سائق توك توك قبل فترة قصيرة.
ورفض مصطفى التعليق على ما نشرته الصحف حيال انتقاله إلى مسقط رأسه، وفضل أن ينهي الحوار القصير وقام بعد ذلك بإغلاق هاتفه تماماً.
وظهر مصطفى الذي يعمل سائق توك توك في حوار مصور مع الإعلامي “عمرو الليثيبثته قناة الحياة المصرية وأذاعته في وقت متأخر من مساء الأربعاء 12 أكتوبر/تشرين الأول 2016.
الفيديو انتشر بشكل كبير عبر الشبكات الاجتماعية في اليوم التالي، وسط جدال واسع بشأن الشاب وما قاله، وما إذا كان مدفوعاً من جهة ما.
الشاب المصري قال في ذلك الفيديو في استهجان: “الناس اللي فوق رايحين يحتفلوا جايبين 38 وفد يصرفوا عليهم 25 مليون جنيه والمواطن الفقير مش لاقي كيلو الرز بالشارع، هل يرضي ربنا؟”، وذلك في إشارة إلى استضافة القاهرة لوفود برلمانية عربية ودولية للمشاركة في الاحتفال بمرور 150 عاماً على تأسيس البرلمان المصري.

ولخص “خريج التوك توك” سبب الأزمة التي تعيشها مصر في 3 جوانب قائلاً:

3 أمور مصر بحاجة إليها حتى تنهض: تعليم وصحة وزراعة“.

 

 

*الجارديان: هجوم زقدان الأكبر من نوعه وسط سيناء

وصفت صحيفة ” جارديان” البريطانية الحادث الذي قُتل فيه 12 جنديا مصريا وأصيب 8 آخرون في هجوم استهدف نقطة تفتيش تابعة للجيش المصري وسط سيناء، بأنه أول هجوم ضخم من نوعه في منطقة وسط سيناء التي كانت، قبل هذا الهجوم، بمنأى عن نشاط المسلحين.
وذكرت الصحيفة في سياق تقرير نشرته اليوم، أن الهجوم نُفذ اليوم الجمعة على كمين زقدان الذي يبعد 25 ميلا عن مدينة بئر العبد، و استخدم فيه المسلحون البنادق الرشاشة والأسلحة الثقيلة، وفقا لمصادر مطلعة،

وأوضح التقرير أنه لم يتضح بعد إذا كان الضحايا من القتلى والجرحي ينتمون إلى قوات الجيش أم الشرطة أم أنهم كانوا ضمن قوة مشتركة.

وقال المتحدث باسم الجيش المصري العميد محمد سمير إن 15 من “العناصر الإرهابية” قتلوا في الهجوم.

ولا تزال قوات الأمن تمشط المنطقة بحثا عن باقي العناصر المتورطة، بحسب ما ذكره سمير في بيان رسمي.

وتشهد شمال سيناء منذ أعوام هجمات من حين لآخر ينفذها مسلحون على صلة بتنظيم “الدولة الإسلامية” على قوات الجيش والشرطة في شمال سيناء.

لكن الأشهر الأخيرة شهدت تراجعا في أعداد الهجمات التي تقع في المحافظات الأخرى.

وتشن قوات من الجيش والشرطة حملة عسكرية ضد المسلحين في شبه جزيرة سيناء، لا سيما تنظيم “أنصار بيت المقدس” الذي غير اسمه إلى “ولاية سيناء” بعد إعلان بيعته لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش.”

 

 

*أسوشيتيد برس: سائق توك توك يجسد غضب المصريين

فيديو سائق التوك توك الغاضب الذي ظهر فيه وهو يشكو الأوضاع الاقتصادية المأزومة في مصر يفجر مواقع التواصل الاجتماعي، ما يسلط الضوء على حالة السخط الشعبي في البلد الواقع شمالي إفريقيا بسبب نقص المواد الغذائية والمشكلات التي يعاني منها مناخ الأعمال.
كذا علقت وكالة “أسوشيتيد برس” للأنباء على الضجة الكبيرة التي أحدثها سائق التوك توك عبر الفيديو الذي ظهر فيه وهو متواجد في الشوارع المكتظة التي تقطنها الطبقة العاملة في أحد أحياء العاصمة المصرية القاهرة وهو محاط بمجموعة من الجمهور، حينما راح يصوب سهام الانتقادات للحكومة بسبب إنفاقها أموالا طائلة خلال إحدى مراسم الاحتفال الرسمية في وقت تشتد فيه معاناة الفقراء .
وانتقد السائق ما تقوم به الحكومة من إنفاق أموال طائلة على مشروعات قومية أكد أنها دون أي جدوى و أن البلد لا تحتاجها في الوقت الحالي، خاصة في ظل الأزمة الاقتصادية الراهنة و التعليم المدني إضافة إلي ارتفاع أسعار السلع الأساسية .
الفيديو الذي ظهر فيه سائق التوك توك، ويُدعى مُصطفى عبد العظيم بثته قناة الحياة الفضائية الخاصة، يلخص حال مصر في ثلاث دقائق أثناء تسجيله تقريرا مصورا للإعلامي عمرو الليثي في برنامجه “واحد من الناس” في منزله بمنطقة مساكن أكتوبر بمدينة السادس من أكتوبر.
وحظى مقطع الفيديو بملايين المشاهدات في غضون ساعات قليلة، ليعلن بعدها عمرو الليثي أن مستشار مجلس الوزراء يبحث عن هذا السائق للتعليق على الأزمات.
وقال السائق في الفيديو:” تشوف مصر في التلفزيون تقول ” فيينا” لكن تنزل الشارع تلاقيها ” بنت عم الصومال.”
كلمات سائق التوك توك الانتقادية والتي نادرا ما تذاع على شاشات التلفاز في مصر أثارت إعجاب الآلاف من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حيث حققت حوالي 2.2 مليون مشاهدة و62 ألف إعجاب ” لايك” على صفحة واحدة على موقع التواصل الاجتماعي ” فيسبوك“.
ولكن ونظرا لفرط حساسية الموضوع، سارعت قناة ” الحياة” إلى حذف مقطع الفيديو من على مواقعها الإعلامية.
وأشار سائق التوك توك إلى أنه قبل الانتخابات الرئاسية، كان حال الفقير أفضل من ذلك، حيث كان يستطيع شراء كيلو السكر و كيلو الأرز، لكن الآن أصبح حال الفقير أسوء بكثير و لم يجد العيش فقط و خاصة أن الأسعار ترتفع بطريقة جنونية و غير معقولة.
وتجدر الإشارة إلي أن سائق التوك توك طلب من الإعلامي عمرو الليثي بعرض و إذاعة الفيديو الخاص به كما هو، قائلا: “ بالله عليك متحذفش كلمة من كلامي” و قام الإعلامي عمرو الليثي بإعطاءه وعد بإذاعة الفيديو كما هو .
وقال السائق الذي كان يتحدث لبرنامج “واحد من الناس” على قناة الحياة: “حرام مصر يتعمل فيها كدا.. مصر كانت مسلفة بريطانيا تاني أكبر دولة في العالم.. مصر اللي عملت أطول وأول خط سكة حديد في العالم.. مصر اللي كان الاحتياطي النقدي بتاعها أكبر احتياطي نقدي في العالم يحصل فيها كدا.”
كما استنكر احتفالية البرلمان في شرم الشيخ، قائلا: “بيحتفلوا والمواطن مش لاقي ياكل، ده ربنا هيجيبهم يوم القيامة يسألهم لمن الملك اليوم؟
وأضاف: “حرام مصر يتعمل فيها كده، بالله عليك إزاي وصل الحال بينا كده، بعد ما كنا أكبر احتياطي نقدي في العالم، يجي دلوقت حبة دول من الخليج تتريق علينا؟ إيه اللي حصل“.
وذكر التقرير أن حكومة الرئيس عبد الفتاح السيسي تنفذ في الشهور الأخيرة سياسة ” ربط الحزام” في بلد يزيد عدد سكانه عن 90 مليون شخص، قبيل اتخاذ إجراءات تقشفية وخفض العملة وارتفاع الأسعار، وهي الشروط التي يطلبها صندوق النقد الدولي لمنح مصر القرض اللازم لإنقاذ اقتصادها.
ويهدف القرض البالغ قيمته 12 مليار دولار لدعم حزمة الإصلاح التي تنفذها الحكومة والتي لم تنته منها بعد، لكن موافقة الصندوق على القرض قد تتحقق في بداية الأسبوع المقبل إذا ما نفذت القاهرة الشروط، وهو ما تعول عليه القاهرة في تمهيد السبيل أمام تحقيق نمو مستدام يخلق فرص عمل لأعدد السكان المتنامية.

 

 

*وول ستريت جورنال: السيسي للخليج: لا أعتمد عليكم

قالت صحيفة وول ستريت جورنال، إن علاقة السيسي بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يريد أن يقول من خلالها للخليج لا أعتمد عليكم بشكل كامل.

ونشرت الصحيفة على لسان مها عزام، رئيسة “المجلس الثوري المصري”، قولها: “التمحور المصري نحو روسيا قد يكون عنصرًا للابتزاز الاستراتيجي، موضحة:  “العلاقة مع بوتين تمنح للسيسي طريقة معقولة ليخبر الخليج: “لا أعتمد عليكم بشكل كامل”.

وقالت، إن تصويت مصر لصالح القرار الروسي في مجلس الأمن له علاقة كبيرة بالاعتراف بالظهور الروسي الجديد بالمنطقة، كما يرتبط بعلاقة القاهرة المعقدة مع السعودية، ونظرتها للصراع السوري.

ونقلت على لسان أنجرانيك ميجرانيان، أستاذ معهد موسكو للعلاقات الدولية، قوله: “كافة دول المنطقة تريد موازنة علاقاتها مع الولايات المتحدة.. من الواضح أن الجنرال السيسي لا يريد وضع بيضة في سلة واحدة، لا سيما مع الأخذ في الاعتبار أن واشنطن لم تتردد لحظة في التخلي عن سلفه الرئيس حسني مبارك الذي وضع كل بيضة في سلة واحدة”.

وأضاف، أنه في مواجهة انتقادات الغرب بسبب تفشي انتهاكات حقوق الإنسان، اقترب السيسي بشكل متزايد من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وأشار إلى أن مصر اشترت مؤخرًا طائرات هليكوبتر روسية “كيه إيه-52، كما تستضيف مناورة عسكرية مشتركة تبدأ غداً السبت، لافتة إلى إعلان مسئولين روس، أن موسكو تسعى لإعادة تٍأسيس قاعدة بحرية في مدينة سيدي براني البحرمتوسطية، التي كانت تستخدمها موسكو في عهد الحرب الباردة، لكن القاهرة نفت وجود أي خطة لذلك.

وأضاف التقرير، أنه بالإضافة إلى التعاون العسكري والسياسي، اعتادت روسيا أن تكون مصدرًا حيويًا للسياحة  في منتجعات البحر الأحمر، لكن ذلك انتهى بعد إسقاط داعش طائرة روسية فوق شبه جزيرة سيناء في أكتوبر 2015.

وذكر التقرير، على لسان عبد الجواد سلطان أستاذ العلوم السياسية بالجامعة الأمريكية في القاهرة، أن الدولتان تتتفاوضان على استئناف رحلات الطيران، لذلك فإن التصويت المصري لصالح روسيا في مجلس الأمن ينبع جزئيًا من عدم رغبة القاهرة في إغضاب موسكو أثناء تلك المفاوضات.

وواصل سلطان: “روسيا صديق قيم بصورة خاصة، لأنها بعكس حلفاء مصر التقليديين كالولايات المتحدة ودول أوروبا، لا تكترث بسجل القاهرة في حقوق الإنسان”.

وتابع: “قضية الديمقراطية وحقوق الإنسان ستكون دائمًا عاملًا في أجندة السياسة الخارجية الأمريكية تجاه مصر، وهو شيء لا يحبه صناع القرار الحاليين بمصر، إنهم لا يرغبون في تعليق علاقاتهم بشركاء خارجيين على ما يفعلونه داخل الدولة”.

وتابع التقرير: “على أي حال، طالما شعر المسئولون المصريون أن القيمة الموضوعة على استمرار الاستقرار ستمنع أيًا من حلفائها، بينهم الولايات المتحدة والسعودية، من تقليص خطير للمساعدات، لأن حدوث اضطرابات خطيرة بمصر من شأنه أن ينعكس على المنطقة ككل، بينها الممالك الخليجية.

نانسي عقيل مديرة “معهد التحرير لسياسة الشرق الأوسط” قالت: “ينظر إلى مصر باعتبارها الدولة المستقرة الوحيدة في الشرط الأوسط، لا أعتقد أن هذا الشقاق بين مصر والسعودية سيستمر”.

 

*تخاريف سيساوية: “11-11″ إخوانية لأن مجموعها “رابعة“!

في تفسير مثير للسخرية، زعم شخص يدعى محمد إسماعيل، عضو برلمان العسكر، أن سر اختيار يوم 11/11 للنزول والتظاهر ضد الأوضاع في مصر، جاء لأن مجموع الأرقام “أربع وحايد يساوي رابعة”، واستنتج من ذلك أن الداعين لها “إخوان”!. 

ولم يتوقف عند ذلك الحد، بل أضاف، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “خط أحمر” على فضائية “الحدث اليوم” أمس الخميس، أن الإخوان يقومون بشراء الدولار واحتكار السلع الأساسية من أجل افتعال الأزمات، مناشدًا المواطنين عدم التظاهر يوم 11 نوفمبر المقبل “حتى لا تسقط البلد وتحدث فتنة بين الشعب والجيش”!.

 

 

*اعتقال 6 من رافضي الانقلاب وإخفاء العشرات بالبحيرة

شنت ميلشيات الانقلاب بمحافظة البحيرة حملة مداهمات لمنازل عدد من رافضي الانقلاب ، أسفرت عن اعتقال 6 وتحطيم محتويات منازلهم.

والمعتقلون هم: عبدالحكيم عتمان، عبدالناصر خليفة، أحمد سلامة، خالد الشرنوبي، عبيد إسماعيل عبيد، ومحمد الطيب.

وفي سياق متصل، تواصل قوات امن الانقلاب بالمحافظة إخفاء عدد من رافضي الانقلاب بعد إخلاء سبيلهم، وهم :فرج محمد علي”طالب بكلية التجارة ومقيم أبو المطامير” والذين تم إخلاء سبيله بكفالة 5000 جنيه في 11 أكتوبر ولم يخرجوا حتى الأن.

كما تواصل إخفاء ياسر ورمضان وعبد اللطيف شحاته الديب، من أهالي قرية “العشرة آلاف”، وذلك بعد اعتقالهم والتعدي عليهم أمام أسرهم، وسط خشية ذويهم من تعرضهم للتصفيته الجسدية، كما تواصل أيضًا إخفاء محمود أحمد خضر الطالب بكلية الزراعة، لليوم العاشر على التوالي. 

وتواصل ميليشيات الانقلاب أيضًا إخفاء محمد احمد أبو النجا، الطالب بالفرقة الثانية بكلية زراعة الأزهر بالقاهرة، منذ اختطافة مع 14 طالب أخر فجر الاثنين 3 أكتوبر 2016 من سكن طلابي في مدينة نصر، بالإضافة إلى إخفاء عبد الرحمن أحمد رزق ، الطالب بكلية طب الإسكندرية لمدة 12 يومًا.

 

 

*مصر تتذيل الدول الأكثر أمنًا رغم الحكم العسكري والقمعي

تذيلت مصر في ظل حكم الانقلاب العسكري قائمة الدول الأكثر أمنا على مستوى العالم ، في حين جاءت دولة قطر المرتبة الثانية على قائمة أكثر الدول أمنًا في العالم، بعد فنلندا، التي تصدرت القائمة، فيما احتلت دولة الإمارات المرتبة الثالثة، لتصبح قطر والإمارات أولى الدول العربية على قائمة أكثر الدول أمنًا في العالم.
وجاءت مصر -التي يتباهي فيها النظام ومؤيدوه بالحكم العسكري بعد الانقلاب على الرئيس الشرعي محمد مرسي- ضمن الدول التي تذيلت القائمة، وفقًا لتقرير السفر والسياحة العالمي، الذي يعده المنتدى الاقتصادي العالمي، حسب ما ذكر موقع «إندي 100» البريطاني.
وجاءت 10 دول أوروبية بين أكثر 15 دولة أمنًا في العالم، فقد جاءت فنلندا على رأس القائمة، فيما احتلت أيسلندا المرتبة الـ4، وتبعتها النمسا، ولوكسمبرج، ونيوزيلاندا، في المراتب الـ5، و6، و7 على التوالي، ثم جاءت البرتغال في المرتبة الـ10، وتلتها سويسرا، فيما احتلت أستراليا وسلوفينيا وبلجيكا المراتب الـ13، و14، و15.
بينما جاءت 3 دول عربية ضمن أكثر 15 دولة أمنًا في العالم، فقد جاءت قطر في المرتبة الثانية، وتبعتها الإمارات في المرتبة الثالثة، فيما جاءت سلطنة عمان في المرتبة الـ9.
وفيما يخص الدول التي جاءت على ذيل القائمة، فقد توزعت بين دول أمريكا اللاتينية، وإفريقيا وآسيا، والشرق الأوسط، وقد احتلت مصر المرتبة الـ6 في أقل الدول أمنًا في العالم، بينما كانت نيجيريا هي أكثر الدول خطورة وانعدامًا للأمن في العالم.
يذكر أن مصر شهدت في الآونة الأخيرة أعمال سرقة وقتل وخطف من قبل تشكيلات عصابية ظهرت على إثر الأزمة الاقتصادية، في الوقت الذي تمارس فيه سلطات الانقلاب والأجهزة الأمنية عمليات الاعتقال العشوائي والاختفاء القسري التي لم يسلم منها الأجانب، ومن بينهم الطالب الإيطالي جوليو ريجيني.

 

*رسائل خطاب السيسي: الخوف من “ثورة الغلابة” وانتهاء الرز الخليجي

كانت الرسائل التي وجهها قائد الانقلاب السيسي، مساء أمس لقادة الجيش والمصريين الذين لا يطيقون صبرا على أكاذيبه وفشله، تتلخص في ثلاثة رسائل:

(الأولى): خوفه من ثورة شعبية حقيقية مقدمتها في ثورة الغلابة 11/11.

و(الثانية): أن عليهم أن يستعدوا لانتهاء عصر الرز الخليجي، بما يعينه من تبرير لرفع الأسعار وتعويم الجنيه ومزيد من العيشة الصعبة للمصريين.

و(الثالثة) محاولة تقمص دور عبدالناصر وادعاء أن الفشل لا يرجع له ولكن للضغوط الخارجية، وادعاء استقلال قراره.

عدة رسائل للداخل والخارج بعث بها السيسي خلال الندوة التثقيفية للقوات المسلحة الثالثة والعشرين، قصد أن يقوم بها من مقر الشئون المعنوية للجيش في محاولة لمنع الانقلاب عليه من جيشه أولا، وزعم أنها ثوابت السياسية المصرية، حملت إشارات على حقيقة وجود خلافات مصرية سعودية، رغم تأكيده أن وقف شحنات البترول السعودي ليس له علاقة بموقف مصر من سوريا“.

كما حملت تبريرا للأزمة الاقتصادية والزعم بربطها بالكرامة الوطنية واستقلال القرار المصري، وادعاء أن مصر تعاقب، ما يبرر فشل نظامه، ولهذا فهي تعاني من أزمة اقتصادية وعلى المصريين أن يتحملوا، قائلا عبارته التي أثارت سخرية المصرين: “لو عاوزين استقلال بجد.. متاكلوش ولا تناموش“.

وكان من الملفت أن الصحف الحكومية والخاصة نشرت بشكل جماعي خبر ندوة السيسي بالعنوان نفسه تقريبا؛ وهو “رسالة السيسي”، ما يشير إلى أنهم يتلقون أوامرهم وما ينشرونه من “الشئون المعنوية“.

وفيما يلي أبرز رسائل السيسي الفاشلة:

قلق من ثورة الغلابة

في إشارة إلى قلقه الضمني من دعوات التظاهر يوم 11/11 باسم “ثورة الغلابةعلى مواقع التواصل، التي عززها التعاطف مع فيديو “سائق التوك توك” الذي لقي تفاعلا كبيرا في الشارع المصري، أشار السيسي إلى رسالة عن “تصدير مشاكل اقتصادية”، موضحًا أن “هناك شائعات ومحاولات لتخريب الداخل”، وأنه يتابع جيدًا مواقع التواصل الاجتماعي، قائلا: “انتبهوا من يتحدث، محاولات تخريب مصر وعزلها“.

وفي نقد ضمني لحلقة برنامج “واحد من الناس” عن سائق التوك توك وانتقاد فضائيات أخرى لنظامه، أكد أنه “يتابع تصدير عدد من وسائل الإعلام لمشاكل عن الأرز والسكر واللحم، علي عكس الحقيقة”، مؤكدا أن “مسئولية الحكومة توفير السلع والاحتياجات، لكن ذلك لن يكون آخر حلمنا، فمن يريد أن يكون له إرادة حرة عليه أن يتحمل“.

وأكد السيسي أنه لا يخشى مواجهة أي تحديات، طالما المصريون على قلب رجل واحد، ويد واحدة في مواجهة تلك التحديات، مشيرا إلى أن مصر أمة تتعامل بقيم شريفة في وقت عز فيه الشرف.

اللي هينزل 11/11 هيدعك

وفي تعقيبه على هذه الجزئية، المتعلقة بالقلق من التظاهر يوم 11/11 هدد الصحفي مصطفى بكري من يدعون للتظاهر في هذا اليوم قائلا: “الناس اللي بتقول عايزين ينزلوا في 11/11، عايزين يعملوا إيه، دي كلها مؤامرات على مصر، دول عايزين يكفرونا ببلدنا، كل الأفاقين دول هيدعكوا”، في إشارة إلى ضربهم من قبل مليشيات الشرطة.

وتابع خلال حلقة مساء الخميس من برنامج “حقائق وأسرار”، المذاع على قناة صدى البلد”: “لازم نلتف حول قائدنا، ونفتكر الأيام الصعبة اللي كنا عايشينها بعد نكسة 67، كنا ساعتها بنعمل الشاي بالجلاب بتاع قصب السكر، وكنا بناكل لحمة كل 15 يوما، والشعب المصري استحمل ساعتها واتمسك بقادته“.

وزعم أن “الدولة حلت الكثير من المشاكل التي كنا نعاني منها، مثل مشكلة انقطاع التيار الكهربي، لأنها أنفقت 400 مليار جنيه لحل تلك المشكلة، بعد ما كانت الكهرباء تنقطع كل ساعتين، وأشار إلى أن الوضع الحالي سيء، ولكن كثيرا من المحللين، أكدوا أن مصر ستنطلق للأمام في السنوات القادمة.

الأزمة الاقتصادية سببها استقلال القرار!

حاول السيسي خلال الندوة التثقيفية التي نظمتها الشئون المعنوية للقوات المسلحة، إرجاع الخلاف المصري السعودي إلى عدم قبول مصر السير في ركاب الموقف السعودي المتعلق بسوريا، وإتباعها سياسة مستقلة بها فيما يخص أزمة سوريا.

حيث أكد السيسي: “سياستنا مستقلة بشأن سوريا”، ولا بد من حل سياسي للأزمة، وأضاف “يا مصريين لو عاوزين استقلال بجد، متاكلوش ولا تناموش“.

وأوضح أن استقلال القرار يعكس الشرف والخلق قبل كل شيء، ووجه حديثه للشعب قائلا: “الدولة المستقلة في قرارها تعاني كثيرا، وسيقول البعض “متفقناش على كدة”، ورد الحضور: “معاك يا ريس“.

ولذلك زعم أن الظروف الحالية التي تمر بها البلاد “تتطلب تحمل كافة فئات الشعب، وإرادة حرة لذلك“.

وهاجم المحامي خالد علي، صاحب قضية جزيرتي تيران وصنافير، قائد الانقلاب السيسي، على خلفية الأزمات السياسية والاقتصادية التي تمر بمصر في الوقت الحالي، وقال علي في تغريدة عبر حسابه بموقع “تويتر”: “استقلالنا سيتحقق برحيلك أنت ونظامك بسياساتكم وانحيازاكم الفاسدة والمجحفة والفاشلة، فلم يعد في قوس الصبر منزع.. ارحل“.

ويأتي الموقف الذي أعلنه السيسي بالاستقلال عن الموقف السعودي، على الرغم من أن مؤشرات الموقف المصري تشير بالمقابل؛ لأن الموقف المصري متوافق مع الموقف الروسي، ويعززه العلاقات العسكرية والمناورات التي سيجريها الجيش الروسي في صحراء مصر منتصف أكتوبر الجاري، حسب إعلان وزارة الدفاع الروسية.

نظرية المؤامرة لحل المشاكل

وسعى السيسي خلال كلمته لتصدير رسائل للمصريين بأن مصر لا تزال تتعرض لمؤامرات داخلية وخارجية، وأن المشكلة الاقتصادية سببها هذه المؤامرات لا فشل سياسات حكومته، ما يعني تحميل نظرية المؤامرة أسباب أي فشل داخلي.

حيث أكد خلال الندوة أن “الدولة المستقرة في قرارها تعاني اقتصاديًّا، وأن هناك حملة لتصدير الأزمات الاقتصادية، وأن المعلومات المغلوطة والأزمات الدولية تبدأ من الإعلام“.

وفي هذا الصدد، ضرب علي وتر “الكرامة”، وتقمص دور زعماء تاريخيين حاربوا الاستعمار، قائلا “لقد تابعت تجربة محمد على ولماذا لم تكتمل، وكذلك تجربة مصر في 1952 ولماذا لم تكتمل.. ورأينا دروس دول أخرى كانت قوية ولكنها لم تكتمل نتيجة ممارساتها التي دمرت بلادها“.

وتابع: إن “ثوابت السياسة المصرية لن تتغير، لأنها ناتجة عن دراسة تجارب الآخرين“.

وزعم أن ثوابت ومعالم هذه السياسة التي يتبعها في “استقلالية وسيادة وإرادة الدولة المصرية” التي قال: “نضعها مع فريق عمل متكامل، حيث إن لمصر سياسة منفتحة بقرار مستقل.

وشدد على “أنها تتبنى عدم التدخل في شئون الآخرين أو التآمر على أحد، وتابع: “رغم اعتقاد بعض السياسيين أن هذه السياسة قد لا تنجح لكنني أرى أنها لا تتعارض مع سنن الوجود“.

ولذلك استنكر الإعلامي مصطفى بكري الموالي للسيسي، حملات السوشيال ميديا التي أحدثت أزمة بين مصر والسعودية بعد تصويت القاهرة على المشروع الروسي في مجلس الأمن، ووصفها بأنها “مؤامرة”، قائلا: “يا فرحة الإخوان“.

وأكد بكري، خلال برنامجه حقائق وأسرار المذاع على فضائية صدى البلد، أن هناك من يحاول ضرب العلاقة الجيدة بين مصر والسعودية ودول الخليج.

الخلاف مع السعودية له تبعات

سعى الرئيس المصري خلال كلمته إلى لفت أنظار قادة الجيش المصري والمصريين إلى أن هناك خلافات حقيقية مع السعودية، وأن هذه الخلافات سيكون لها تبعات؛ حيث أكد أن “التصويت المصري على مشروعي القرارين الروسي والفرنسي أغضب البعض”، في إشارة للرياض دون أن يذكرها.

وأضاف: “موقف مصر من الأزمة ثابت وهو إيجاد حل سياسي لسوريا ووحدة الأراضي وإرادة الشعب السوري ونزع أسلحة الجماعات المتطرفة وإعادة إعمار سوريا، هذا ما صوتنا عليه في مجلس الأمن وتصورنا أن أشقاءنا في الخليج ليس لهم اعتراض على ذلك“.

وتباع: “لكننا نظرنا إلى أن القرارين يدعوان إلى وقف إطلاق النار، وإعطاء الهدنة للسماح بإدخال المساعدات للمواطنين الذين يعانون“.

انتهاء عهد المعونات الخليجية

كان خطاب السيسي واضحًا في الإشارة لانتهاء عهد المساعدات الخليجية لنتيجة لهذه السياسة المستقلة التي تحدث عنها، حيث قال ردا على إيقاف شحنات البترول لشركة أرامكوا: “هذا الاتفاق اتفاق تجارى موقع من إبريل الماضي، وأخذنا إجراءات بديلة لحل الموقف ولا نعرف ظروف هذه الشركات“.

وحاول السيسي جلب تعاطف المصريين مرة أخري بالقسم كرئيس الجمهورية، على أنه منذ 3 يوليو لم يتآمر على أحد أو يخادع أحدًا”، في إشارة للرئيس د.محمد مرسي الذي انقلب عليه، ودول الخليج التي تعاون معها، مؤكدا أنه هو نفسه الشخص الحالي، فكيف له أن يتآمر الآن، مضيفا:” اللي عنده ثقة في ربه يعرف كيف تسير الأمور ولا يتآمر ولا يخادع“.

ولكنه حاول مع هذا الإبقاء على شعرة معاوية بالحديث عن أن “العلاقة بين مصر ودول الخليج راسخة وإستراتيجية، وما يتم حاليا هو محاولة لتخريب تلك العلاقات وعزل مصر عن أشقائها“.

وعقب خطاب السيسي دشن نشطاء عدة هاشتاجات للسخرية، فيما أيده آخرون، وقالوا إن مصر تتعرض لمؤامرات، وكان أبرز هاشتاج هو #ماتكلوش_ماتناموش.

 

 

*ميليشيات الانقلاب ترفض إخلاء سبيل 12 شابًّا رغم تبرئتهم

رفضت ميليشيات الداخلية بديرب نجم بالشرقية إخلاء سبيل 12 شابًّا من رافضي حكم العسكر، رغم صدور حكم قضائي بتبرئتهم من كافة الاتهامات الملفقة لهم، يوم الإثنين الماضي.

وطالبت أسر الشباب منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدني الدولية والمحلية بالتدخل لإخلاء سبيل ذويهم، وفقًا للحكم القضائي، معربين عن قلقهم من تلفيق اتهامات جديدة لهم، من قبل داخلية الانقلاب، التي لا تحترم أحكام القضاء، ولا مواثيق حقوق الإنسان.

وكانت قوات أمن الانقلاب العسكري بديرب نجم بالشرقية اعتقلت هؤلاء الشباب منذ مدد متفاوته، زادت عن العام، بعد مداهمة منازلهم. 

ووجهت لهم نيابة الانقلاب تهما باطلة، منها الانتماء لجماعة أسست بخلاف القانون والترويج لأفكارها، وتمت إحالتهم إلى دائرة الإرهاب بمحكمة الجنح، والتي قضت بتبرئتهم، الإثنين الماضي.

 

 

*مقتل 12 من أفراد أمن الانقلاب في هجوم بسيناء

قالت مصادر أمنية إن 12 من أفراد أمن الانقلاب قتلوا وأصيب ستة آخرون اليوم الجمعة في هجوم على نقطة تفتيش في محافظة شمال سيناء.
وقال مصدر، إن الهجوم استهدف نقطة تفتيش زقدان على مسافة نحو 85 كيلومترا غربي مدينة العريش، عاصمة شمال سيناء.

 

 

*الدولار يتخطى حاجز الـ 16

لأول مرة في تاريخه تخطى سعر الدولار حاجز الـ 16 جنيه مصري، مسجلا انخفاض أكثر من 15% إلى مستوياتٍ منخفضة غير مسبوقة في الأسبوع الأخير بعد الوقف المفاجئ للمساعدات النفطية التي تقدمها السعودية، إذ كشف متعاملون في السوق الموازية إنهم اشتروا الدولار بسعر 16 جنيهاً اليوم الجمعة، مقارنة مع 14.20-14.25 جنيهاً قبل أسبوع.
مليارات الخليج لعبت دور المسكن
ويقول الخبير المالي أحمد أدم، أن التراجع الشديد للجنيه المصري في ظل اتساع الفجوة مع السعر الرسمي البالغ 8.78 جنيهات للدولار يعني ارتفاع مساحة الانحدار الاقتصادي والسياسي للدولة المصرية، وتجد مصر الآن بدون مستثمرون حقيقون أو حتى سياح يوفروا العملة الصعبة.
وأضاف في تصريح صحفى أن نظام الانقلاب فشل فى حماية الجنيه من الهبوط رغم أن احتياطي مصر الأجنبي كان 36 مليار دولار قبل ثورة يناير لتصل إلى 19.6 مليار دولار في نهاية سبتمبر.
واشار إلى أن مليارات الخليج لعبت دور المسكن في الثلاث سنوات الماضية، لكنها ذهبت في مهب الريح بسبب المشروعات الوهمية التي دشنها السيسي منذ انقلابه على الرئيس الشرعى الدكتور محمد مرسى.
وأكد أدم أن قرار شركة أرامكو  السعودية بوقف إمدادات المنتجات النفطية المكررة في مطلع أكتوبر أربك السوق المصري ما أدى إلى ارتفاع الدولار أمام الجنيه 4 جنيهات خلال أيام.
وكان متعاملون أبلغوا رويترز الأسبوع الماضي أن الهيئة المصرية العامة للبترول اضطرت إلى الإسراع بزيادة مناقصاتها رغم نقص الدولار وتنامي المتأخرات المستحقة لمنتجي النفط.
السيسي على علم
وكان قد كشف أستاذ الاقتصاد السياسي والتخطيط الإستراتيجي، عماد مهنا، عن مفاجأة جديدة، بشأن سعر الدولار وأزمته المشتعلة منذ فترة، وعجز الدولة عن مواجهة تلك الأزمة متمثلة في البنك المركزي، والتفاقم المستمرة لتلك الأزمة، مؤكداً على وصول سعر الدولار لـ16 جنيه.
وقال مهنّا، خلال حواره مع الإعلامي محمد الغيطي ببرنامج “صح النوم”عبر فضائية LT”، بأن هناك دراسة أميركية تم إعدادها بالتعاون مع البنك المركزي منذ 8 أشهر بأن الدولار سيرتفع من 14-16 جنيها، ويعلم بها عبد الفتاح السيسي، وموجود بالبنك المركزي ويعلم عنها محافظ المركزي.
خدع الشعب
ويقول رشاد عبده الخبير الاقتصادي، أن علم السيسي بوصول الدولار إلى 16 جنيه كارثة بكل المقاييس فهناك عملية خداع للشعب ولعب بأماله فمنذ شهر مضى قال السيسي أن الجنيه سترتفع قيمة وأصحاب الدولار سيندمون على تخزينها، وها هو الدولار بلغ سعره 16 جنيه ويحتمل ارتفاع سعره مجدد في ظل زيادة المصروفات وقلة الواردات المصرية.

 

 

*مجزرة للمجندين في سيناء.. وبرلماني: حرب العصابات تضر الجيش

اعترف المتحدث العسكري للقوات المسلحة محمد سمير بمقتل 12 من مجندي القوات المسلحة وإصابة 6 آخرين نتيجة هجوم عناصر مسلحة صباح اليوم الجمعة، بإحدى نقاط التأمين بشمال سيناء، مستخدمة عربات الدفع الرباعي.

وقال إنه “تم قتل 15 من المهاجمين وإصابة عدد منهم، وجار استكمال أعمال البحث والتمشيط للمنطقة للقضاء على باقي العناصر التكفيرية”.

ومن جانبه قال يحيى عقيل عضو مجلس الشورى السابق عن شمال سيناء: إن حديث عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري يروج للإعلام عن سيطرة الجيش على أغلب مساحة سيناء عدا منطقة صغيرة تشهد صراعا بالفعل بين الجيش والجماعات المسلحة.

وأضاف عقيل، أن النظام العسكري أحادي الرؤية غير صادق في التفاوض واعتاد على الحلول الأمنية، متوقعا تصاعد الوضع في سيناء خلال الفترة المقبلة. 

وأوضح عقيل أن الجيش يقود حرب عصابات وهذه الطريقة العسكرية تحتاج إلى عاملين لتحقق النجاح هنا المعلومات والخبرة بطبيعة الأرض ونتيجة تغيير القيادات والجنود وطبيعة المنطقة الصحراوية يفتقد هاذين العاملين، كما أن الانتهاكات التي ارتكبها الجيش بحق الأهالي أفقدته ظهيرًا شعبيًا كان يمده بالمعلومات. 

 

 

*شاهين”: الإخوان دربوا 2000 سائق توك توك لبث اليأس في المواطنين

تناول مظهر شاهين أحد جهابذة الدفاع عن الانقلاب العسكري ومنظريه تصريحات سائق التوك توك التي أثارت جدلا على قناة الحياة في برنامج عمرو الليثي، بوقوف جماعة الإخوان وارء هذه الفصاحة التي ظهر بها السائق، وقال شاهين إن جماعة الإخوان تدرب 2000 سائق توك توك لبث اليأس في نفوس المواطنين.
وقال -في تدوينة له على “فيس بوك”، الجمعة- “الإخوان المسلمون” يتحملون المسئولية عن بث اليأس بين المصريين من خلال تدريب المنتمين لهم من سائقي التوك توك” على استغلال الأزمات لإشاعة مناخ تشاؤمي بين الناس.

وأضاف “شوفوا بقي: بالنسبة لموضوع سائق التوك توك اللي عامل لغط.. وإن كنت لا أتهم أحدا إلا أن الموضوع بالنسبة لي مفهوم جدا“.

وتابع “الموضوع إن الإخوان بيدربوا كل المنتمين ليهم من سائقي التاكسي والتوك توك.. وأي وسيلة مواصلات أخرى يتعامل معها الناس بشكل مباشر على استغلال الأزمات وبث اليأس وإحباط الناس بهذه الطريقة“.

وتابع: “تركب مع سائق تاكسي أو توك توك إخواني أول حاجة يسألك: هي البلد رايحة فين يا باشا؟ وقبل ما تجاوب يشغل الأسطوانة.. الغلاء والفساد والدولار والتعليم والصحة والسكر والزيت وسندوتش الفول والهم والغم.. وأدينا بنتسلى والطريق زحمة“.

واستطرد “وبالمناسبة دي مش حاجة بسيطة وسهلة بل مؤثرة جدا وبتجيب نتائج كبيرة.. ليه؟ لانه بحساب بسيط جدا لو المنتسبين للإخوان بيملكوا 2000 توك توك وتاكسي.. وافترضنا إن كل توك توك وتاكسي بيركبه كل يوم 50 شخصا في المتوسط يبقي 2000×50= 100000 شخص يوميا، ومن ثم في الشهر 100000×30= 3000000 ثلاثة ملايين شخص شهريا“.

 

 

*ردود السعودية الاقتصادية أكثر إيلاما من انفعالات السيسي السياسية

دون تهديدات أو ردود رعناء كما فعل إعلام الانقلاب بتهديدات وإساءات واتهامات لها بالإرهاب والوهابية وأنهم كانوا شحاتين ولم يعرفوا المصاري إلا من مصر، وإلغاء الحج والعمرة وتهطيله.
على عكس ذلك كله ردت السعودية ردودا اقتصادية هادئة، كتعليق المساعدات البترولية في شهر أكتوبر، وعدم اعتماد مخططات الطيران بين مصر والسعودية في الموسم الشتوي.. وأخيرا التوسع في السعودة.
حيث كثفت السعودية في الأيام الأخيرة، من  جهود خفض نسب البطالة المرتفعة في صفوف المواطنين، عبر توطين العمالة أو ما يعرف بـ”السعودة” عبر حزمة إجراءات وقوانين.
ونفذت المملكة في الفترة الأخيرة، عدة برامج بهدف توطين العمالة في قطاعات محددة، وأنشأت هيئة توليد الوظائف لمواطنيها، واقتصرت العمل في قطاع الاتصالات لأسواق التجزئة على السعوديين.
ومن المقترحات الأخرى التي أعلنت عنها العام الجاري، دراسة إغلاق المحلات الساعة الـ9 مساء، لتقارب بين مزايا القطاعين العام والخاص، لجذب المواطنين للعمل بالقطاع الخاص.
وتسابق السعودية الزمن، لخفض معدل البطالة بين مواطنيها، إلى 9% بحلول 2020 و7% في 2030، وفق خطة الإصلاح التي وضعتها.
وارتفع عدد السعوديين العاطلين عن العمل إلى 658 ألف فرد حسب الهيئة العامة للإحصاء (حكومي)، خلال النصف الأول من العام الجاري، صعودًا من 647 ألفًا في نهاية العام الماضي.
ويرى الكاتب الاقتصادي السعودي “فضل البوعينين”، أن محاولات بلاده لخفض نسب البطالة عبر تنفيذ رزمة من الخطوات، هو حق مشروع لها.
وأضاف، “ليس من المنطق أن تبلغ نسبة البطالة لدى السعوديين 11.6% في النصف الأول من العام الجاري (وفق أرقام الهيئة العامة للإحصاء)، بينما البطالة في المملكة بما فيهم الأجانب تبلغ 6.5%، خلال الفترة نفسها“.
ويبلغ إجمالي القوة العاملة في المملكة، قرابة 12.5 مليون فرد، منهم نحو 5.6 ملايين عامل وموظف من السعوديين والبقية من الوافدين، وفق هيئة الإحصاء، حتى نهاية النصف الأول من العام الجاري.
وبلغ عدد العاطلين عن العمل ككل في السوق السعودية، خلال الفترة نفسها (يشمل السعوديين والوافدين)، نحو 690 ألفًا من إجمالي القوى العاملة.
وتسببت أزمة النفط الحالية، بتعزيز السعودية لإجراءات توطين العمالة لديها، للإبقاء على نسبة الرفاهية من جهة، وقدرتهم على تلبية متطلبات المعيشة الآخذة بالارتفاع.
ورفعت السعودية من أسعار الخدمات الرئيسية (مياه، كهرباء، وقود بأنواعه)، إضافة إلى زيادة في رسوم تأشيرات السفر، وستطبق بمعية دول الخليج المنتجة للنفط في 2018 ضريبة القيمة المضافة على السلع.
وسجلت البلاد عجزًا فعليًّا في ميزانيتها العام الماضي، بلغت قيمته 98 مليار دولار أمريكي، وتوقعت أن تبلغ نسبة العجز للعام الجاري 87 مليار دولار.
وأصدرت الهيئة العامة للاستثمار السعودية خلال الربع الأول من العام الجاري، ضوابط جديدة تلزم الشركات الأجنبية والمختلطة بألا تتجاوز نسبة العاملين الأجانب 25% من إجمالي العاملين.
يقول “البوعينين” إن الظروف الحالية للمملكة تحتم عليها توفير فرص عمل لمواطنيها “وفي ظل تراجع أسعار النفط الخام التي أثرت على قطاعات اقتصادية بأكملها، فإن إقرار قواعد لإحلال المواطنين في الوظائف صائباً“.
وتسعى المملكة عبر خطة “التحول الوطني” إلى توفير 450 ألف وظيفة جديدة للسعوديين، وإحلال 1.2 مليون وظيفة للمواطنين بحلول 2020.
ويهدف برنامج التحول الوطني إلى رفع القوة العاملة النسائية من 23% حاليا إلى 28%، ورفع نسبة إقبال السعوديين على العمل في القطاع الخاص إلى 50%.
يذكر أن عدد المصريين العاملين بالسعودية يبلغ مليون عامل، وكان عدد  من النشطاء السعوديون ردوا علة حملات التشوية المصرية للسعودية، بطرد العمالة المصرية من السعودية…ما يفاقم أزمة مصر.

 

*ما هي خيارات المصريين للتحوط من احتمال خفض الجنيه؟

مع اعتزام الحكومة المصرية الإقدام على خفض جديد لسعر الجنيه قريبا، يبدو أنه ليس أمام المواطنين المصريين الكثير ليفعلوه لتجنب غلاء الأسعار من جهة، وتآكل مدخراتهم بالجنيه من جهة أخرى، هذا في حال كان بحوزتهم أي مدخرات.

وأكد خبراء اقتصاديون؛ أن الدولة لن تستطيع مساعدة المواطنين إلا من خلال إجراءات لا يتوقع أن تُقدم عليها في ظل الظروف الحالية، كزيادة الأجور ووقف الاقتراض، والبحث عن بدائل أخرى عند الأثرياء وليس عند عامة الشعب.
لا خيار إلا التحمل
في ها الصدد، رأى أستاذ الاقتصاد بأكاديمية السادات ورئيس شعبة الاقتصاد بنقابة التجاريين، شريف قاسم، أنه ليس أمام المواطنين غير تلقي الصدمة كما هي.
وقال : “ليس لها من دون الله كاشفة؛ مصيبة وبلوى نزلت على الناس”، مطالبا متخذ القرار بـ”الرأفة بالناس، والبحث عن وسائل أخرى للإصلاح الاقتصادي“.
وأضاف أن “الاقتراض من الخارج، والخضوع للإملاءات؛ هو حل فاشل بكل ما في الكلمة من معنى”، مؤكدا أن “من لديهم خيار في التحوط من تلك الأزمة هم من يملكون المال، وليس البسطاء من عامة الشعب، أما محدودي الدخل ومهدودي الحيل، هم مفعول بهم، ولا حول لهم ولا قوة”، على حد وصفه.
وانتقد قاسم في الوقت نفسه سياسة الاقتراض المستمرة التي تتبعها الحكومة، وقال: “لا بد من إعادة تنشيط الصناعة في البلاد، والاعتماد على المكون المحلي، وتقليص حجم الاستيراد الذي يستنزف العملة الصعبة”، لافتا إلى ضرورة مراجعة تلك القرارات، وتبني سياسة اقتصادية جديدة قائمة على الإنتاج“.
واعتبر أن “فرض ضريبة عمياء، كالضريبة المضافة، يتساوى فيها الفقراء والأغنياء، هو خطأ فادح”، مشدد على ضرورة وجود “موارد أخرى، كفرض ضرائب تصاعدية على الأغنياء، وتخصيص عوائد الأراضي والمناجم لخزينة الدولة وليس لجهات سيادية“.
أزمة الرقابة على السلع
أما الخبيرة الاقتصادية بسنت فهمي، فقد قللت من شأن ارتفاع الدولار مقابل الجنيه، ومن تأثيره على عامة الناس، مبررة ذلك باستمرار البنك المركزي في توفير عطاءات دولارية (120 مليون دولار أسبوعيا)، و”بالتالي ليس هناك مبرر لرفع أسعار المنتجات، والمشكلة تكمن في ضعف الأدوات الرقابية للدولة”.
ورأت بسنت فهمي أن جزءا من حل الأزمة “يكمن في منع استيراد السلع الاستفزازية (الكماليات) والتامة الصنع، والتي لا يمولها البنك المركزي“. وفيما يتعلق بهبوط قيمة مدخرات المصريين، طالبت بضرورة “رفع أسعار الفائدة على الودائع لتعويضهم عن تلك الخسائر، وزيادة قدراتهم الشرائية“.

إلا أن ملايين المصريين لا يمكلون أصلا حسابات بنكية أو مدخرات مالية في البنوك، ويعتمدون فقط على معاش أو مرتب، أو أجور غير ثابتة في كثير من الأحيان، فيما تآكلت مدخرات الآخرين إلى أقل من النصف في أقل من عام، وفق بعض الدراسات.
وطالبت بسنت فهمي “البنك المركزي ببناء احتياطي قوي من أجل إنهاء المضاربات على الجنيه المصري، وتحقيق توزان حقيقي في السوق”، معتبرة في الوقت نفسه أن غلاء الأسعار يكمن “في ضعف الرقابة على السوق، وليس في خفض قيمة الجنيه“.
لا خيار إلا الجوع
أما عضو اللجنة التشريعية والقانونية في مجل النواب، النائب خالد محمد حماد، فذهب بالقول إلى أن “المواطن ليس أمامه إلا الجوع، ولا يملك ما يواجه به ارتفاع الأسعار، وانخفاض الجنيه مقابل الدولار“.
وقال : “المواطنون متخمون بالأعباء والضرائب، والسؤال للحكومة: ألا يوجد لديك حلول غير القروض أو فرض ضرائب؟”، متهما الوزارات الحكومية بعدم الكفاءة، والتفكير بشكل تقليدي“.
واستبعد أن تقوم الدولة برفع المرتبات لتعويض خسائر المصريين من انخفاض عملتهم، وقال إن على الدولة “اتباع سياسات تقشفيه في جميع وزراتها قبل أن تطالب بها المواطنين، وتطبيق الحد الأقصى للأجور، وأن تأخذ بتجارب الدول الأخرى التي أفلست ونهضت”، وفق قوله.
التعويم أخطر من الحرب على إسرائيل
من جهته، قال الصحفي المتخصص في الشؤون الاقتصادية، محمود العربي، لـ”عربي21″، إن “المواطن الغلبان لا يملك من أمره شيئا”، وأشار إلى أن الخيار الوحيد أمامه “هو تقليص نفقاته، ولكنه سينعكس بالسلب على صحته وصحة الأجيال القادمة؛ جراء شراء سلع رديئة وسيئة”، معتبرا أن “إعلان الحرب على إسرائيل أفضل من قرار تعويم الجنيه“.
وحذر من حالة “الركود التضخمي والتي تتمثل في حدوث قفزات في الأسعار، وركود في الشراء”، مؤكدا أنه رصد “شكاوى متكررة من التجار والمستهلكين تؤكد تضرر الجميع“.
وتابع: “المرحلة الأخطر؛ وصول البلاد إلى مرحلة الركود الحلزوني، وهو عبارة عن حدوث زيادات مطردة في الأسعار قبل تعويم الجنيه يتبعها قفزات أعنف في الأسعار بعد التخفيض أو التعويم“.
وأوضح أن “على الدولة زيادة برامج التكافل الاجتماعي والمعاشات وتوفير السلع الضرورية الاستراتيجية لضمان الحد الأدنى للعيش”، وقال إن “مصر مليئة بالموارد، ويمكنها الاستغناء عن القروض، من خلال تعقب المتهربين من الضرائب، وفرض ضرائب على الأغنياء، وتحجيم الفساد، واستغلال الموارد الطبيعية، وترشيد نفاقات الحكومة“.

 

*إعلام النظام يمهد لاعتذار السيسي للسعودية

بين ليلة وضحاها تحول الإعلام المصري من مهاجم للسعودية إلى مدافع عنها وعن مواقفها، حيث وصل الأمر بالبعض إلى مطالبة السيسي بالذهاب الي السعودية ومقابلة الملك سلمان والتصالح معه، في حين طالب آخرون بتشكيل وفد من مجلس النواب للذهاب إلى هناك ورأب الصدع.

شاهين” يطالب السيسي الذهاب إلى المملكة ورأب الصدع
ناشد مقدم البرامج والداعية مظهر شاهين، عبدالفتاح السيسي، الذهاب إلى المملكة العربية السعودية في سبيل “رأب الصدع” .
وقال عبر مداخلة هاتفية ببرنامج انفراد على قناة العاصمة: “مصر لا تنسى أبدا من وقف إلى جانبها وإذا كانت مصر دولة كبيرة والسعودية دولة كبيرة، فالصلح بين الدولتين الكبيرتين ليس عيبا ولذلك أنا أناشد عبدالفتاح السيسي كمواطن مصري بأن يذهب إلى المملكة العربية السعودية لمقابلة الملك سلمان.”
وأضاف: “لا يعد هذا انبطاحا ولا يعد خضوعا وإنما من باب رأب الصدع وحق الأخ على أخيه، إذا كان هناك زعل بيننا.. أنا أناشد عبدالفتاح السيسي وبقول للمصريين أحذروا من اعتبار ذلك خضوعا أو انبطاحا، وكما جاء إلينا الملك عبدالله (ملك السعودية الراحل) ونحن في أزمة لا مانع من أن نذهب إلى السعودية.”
وتابع: “لا يوجد بيننا وبين السعودية إلا الأخوة والمحبة فلا تقوموا بتفسيرها بأي تفاسير أخرى، نحن نريد أن نبقى دولتين كبيرتين ونغلق ونسد الطريق على أي أحد من هنا أو هنا يريد تحول الوضع إلى فتنة ونار وإلى ما دون ذلك.”
بكرى: وفد برلماني لزيارة مجلس الشيوخ السعودي
وتقدم النائب مصطفى بكري، بطلب للدكتور علي عبدالعال – رئيس مجلس النواب – لتشكيل وفد برلماني برئاسة رئيس المجلس لزيارة مجلس الشورى السعودي للقضاء على الفتنة التي يحاول البعض إشعالها بين مصر والسعودية.
وقال بكري، في تصريح صحفي إن عناصر التنظيم الدولي للإخوان وبعض من أسماهم “الخونة” في داخل البلد يحاولون ضرب العلاقات المصرية السعودية، واستغلال أزمة تصويت مصر لصالح القرار الروسي في مجلس الأمن من أجل زعزعة الاستقرار بين البلدين.
حساسين: الإعلام السبب
واستنكر مقدم البرامج سعيد حساسين، عضو مجلس النواب، موقف الإعلام المصري، من قرار وقف إمدادات البترول لمصر، وربطه بتصويت مصر لصالح القرار الروسي، مؤكداً أنه لم يعجبه أي إعلامي تحدث عن هذا الخلاف.

وأضاف حساسين” خلال تقديم برنامج “انفراد” المذاع عبر فضائية العاصمة الأولى، مساء امس الخميس، أن الإعلام سبب الكوارث في مصر كما قال عبد الفتاح السيسي، مستطردًا: “ميصحش كده“.

تامر أمين يهاجم زملائه الإعلاميين
هاجم مقدم البرامج تامر أمين، زملاءه الإعلاميين الذين أساءوا للمملكة العربية السعودية بعد تأخر شحنات البترول المتفق عليها مع شركة أرامكوا السعودية، قائلًا: “مفهوم أن بتوع مواقع التواصل الاجتماعي بينساقوا وراء الشائعات كمجموعة من الأغنام، لكن كيف ينساق الإعلاميين لذلك“.
وأضاف “أمين” خلال برنامجه “الحياة اليوم” على قناة “الحياة”: “ما فعله الإعلاميين المصريين اعتبره جريمة، ما يحدث من بعض الإعلاميين المصريين، أمس أو أول أمس، جريمة مكتملة الأركان، وحالة من السعار”، متابعًا: “اللعب على وجدان الناس، دا لعب رخيص، وبطولة زائفة، لا يا سادة، إن مكنتوش عارفين بتعملوا إيه لصالح بلدكم، اسكتوا أحسن“.
رفعت السعيد: يجب أن نجعل السعودية تشعر بأن مصر ظهير لها
قال رفعت السعيد، رئيس المجلس الاستشاري لحزب التجمع، إن علاقة مصر بالسعودية علاقة قوية وليست وليدة اللحظة..إحنا مش راكبين أتوبيس وهنزل السعودية المحطة الجاية يعني“.
وأضاف السعيد خلال مداخلة هاتفية مع مقدم البرامج سعيد حساسين، ببرنامج انفراد” المذاع عبر فضائية العاصمة الأولى، مساء امس الخميس، أنه يجب علينا أن نتضامن مع السعودية لأن علاقتنا قوية جدًا.
وأكد أن الخلاف ليس له علاقة بتصويت مصر لصالح القرار الروسي في الأمم المتحدة، ويجب أن نجعل السعودية تشعر بأن مصر ظهير لها، وأن يتضامن كلا منا تجاه الآخر لـننا في حاجة لهذا التضامن.

توقعات بغضبة شعبية غير مسبوقة على السيسي. . الأحد 2 أكتوبر. . ضرب ساويرس في “كباريه” بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

ضرب ساويرس في "كباريه" بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

ضرب ساويرس في “كباريه” بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

ضرب ساويرس في "كباريه" بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

ضرب ساويرس في “كباريه” بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

توقعات بغضبة شعبية غير مسبوقة على السيسي. . الأحد 2 أكتوبر. . ضرب ساويرس في “كباريه” بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*أمن الانقلاب يتلكّأ في إخلاء سبيل وزير القوى العاملة

تواصل السلطات الأمنية المصرية تعنتها إزاء تنفيذ قرار النيابة العامة بإخلاء سبيل وزير القوى العاملة في حكومة هشام قنديل، خالد الأزهري منذ 20 سبتمبر/ أيلول الماضي، حسب ما أفادت مصادر من أسرته.

وتم إيداع الأزهري بقسم شرطة الهرم، بمحافظة الجيزة، في ظروف حبس غير إنسانية بالمرّة، وفق أسرته، التي كشفت أن الوزير يتعرض لتعسف شديد، ولا يجد مكانا للجلوس داخل الحجز وينام واقفاً، نظرا للازدحام الشديد بالحجز، ولا يستطيع الجلوس سوى ساعتين فقط على مدار اليوم، بالتناوب مع بقية السجناء.

وأفادت أسرة الأزهري، بأن إدارة قسم الهرم تمنع عنه الزيارة منذ أكثر من أسبوع. مضيفة أنه “رغم عرض الأزهري مرتين على “الأمن الوطني”، إلا أن إدارة القسم تبرّر استمرار حبسه بعدم انتهاء مذكرة الأمن الوطني، ويفيد مأمور القسم أنه سيعرض مجدّدا على الأمن الوطني”.

وكانت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة في منطقة طره، جنوبي القاهرة، برئاسة القاضي حسن فريد، رفضت يوم الثلاثاء 20 سبتمبر/ أيلول الماضي، استئناف النيابة على قرار قضائي صدر الأحد 18 سبتمبر الماضي، بإخلاء سبيل الأزهري، بتدابير احترازية على ذمة واقعة اتهامه بالاشتراك في أحداث حرق مبنى محافظة الجيزة، عقب فض اعتصام ميدان النهضة، في 14 أغسطس/آب 2013.

وجاء القرار بإخلاء سبيل الأزهري من محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بطره، وهي دائرة قضائية غير التي رفضت استئناف النيابة، ومن ثم أصبح إطلاق سراحه وجوبيا من قسم الشرطة التابع له بمحافظة الجيزة، حيث إن النيابة ليس لها الحق في الطعن مرة أخرى وفق القانون، بجانب تجاوزه فترة الحبس الاحتياطي المقررة قانونا والمحددة بعامين كحد أقصى في مثل هذه القضية، لا سيما وأن الأزهري ليس مطلوبا على ذمة قضايا أخرى، وفق “هيئة الدفاع عن الأزهري”.

وكانت النيابة وجهت لـ”الأزهري” تهماً بينها “التحريض على العنف” و”منع سيارات الإطفاء من الوصول إلى مبنى محافظة الجيزة، و”التحريض على قطع شارع الهرم”، و”قذف قوات الشرطة بالحجارة”، عقب فضّ اعتصام ميدان النهضة، وهي الاتهامات التي نفاها الأزهري في التحقيقات.

وسيتم عرض الأزهري، في حال إطلاق سراحه، بعد 45 يوماً على محكمة جنايات جديدة، للنظر في استمرار إجراءات التدابير الاحترازية الصادرة بحقه، أو تخفيفها وإلغائها تماما، وإخلاء سبيله على ذمة القضية دون قيود.

و”التدابير الاحترازية” تعني تسليم المتهم نفسه لقسم الشرطة للتوقيع كل مساء، ويتم إقرار هذه الإجراءات لضمان عدم قيام المتهم بأي جرم أو الهروب خارج البلاد، وعادة ما تخفف هذه الإجراءات بعد فترة من إخلاء سبيله، وفق وقائع سابقة.

وفي 29 أغسطس/آب 2013، ألقت أجهزة الأمن بالجيزة القبض على خالد الأزهري، الذي شغل منصب وزير القوى العاملة في الفترة من أغسطس/آب 2012، وحتى استقالته في يوليو/تموز 2013، اعتراضاً على الانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي.

وفي 16 سبتمبر/أيلول 2014، قضت محكمة جنح مستأنف الجيزة، برئاسة المستشار علي حسن، بتخفيف الحكم الصادر في 30 مارس/آذار 2014 ضد “الأزهري” من الحبس عامين إلى عام واحد، إثر إدانته بـ”التستر على إخفاء محمد البلتاجي، أحد قيادات “جماعة الإخوان المسلمين” البارزة، في منزله.

وقضى “الأزهري” بالفعل فترة الحبس في هذه القضية، وقد كان محبوسا احتياطيا على ذمة التحقيقات التي تجريها معه النيابة في أحداث “حرق مبنى محافظة الجيزة”.

 

 

* واشنطن بوست تسلط الضوء على تصريحات عجينة حول عذرية الطالبات في مصر

سلط تقرير لصحيفة “واشنطن بوست” الأميركية الضوء على تصريح عضو البرلمان المصري إلهامي عجينة بضرور الكشف عن عذرية الفتيات قبل إلتحاقهن  بالجامعة .

وقالت  الصحيفة إن نائب البرلمان المصري “إلهامي عجينة” أعلن في السابق أنه على المرأة المصرية ان تخضع  للختان  لأن الرجال المصريين “ضعاف جنسياً ” .

و تضيف :”الآن ، يريد فحص الفتيان للتأكد من كونهن عذروات” ، وقال عجينة في تصريح لصحيفة اليوم السابع “يجب على كل فتاة أن تقدم وثيقة رسمية تثبت أنها آنسة ”  ، ولا يجب أن يتضايق احد من هذه القرارات ”

وفسر رواد  التواصل الإجتماعي  لفظ “آنسة”  كإشارة إلى “عذرية الفتاة” ، واستخدموا “تويتر” و”فيس بوك”  للسخرية من عضو البرلمان والمطالبة بإجراءات عقابية ضده ”

وصرح “عجينة” الذي يشغل منصب عضو في لجنة حقوق الإنسان لصحيفة اليوم السابع أن إختبارات العذرية ستقلل من عدد الزواج العرفي الذي أصبح شائعاً في أوساط الشباب المصري الغير قادر على  تحمل تكاليف الزواج والضغوطات الثقافية .

وأضاف “عجينة” أنه في حال فشل الفتاة في إثبات عذريتها ،فإنه يجب إخطار والديها على الفور ، ويأمل في أن يحد ذلك من الزواج السري

واشارت الصحيفة إلى أن “عجينة” حث أعضاء البرلمان المصري أن يدعموا دعوته لعمل إختبارات العذرية تلك ، كما طالب وزير التعليم العالي أن يضعه هو أو أي مسئول داعم لمبادرته في اللجنة التي تراجع كل كشوف العذرية قبل إصدار كارت الهوية الخاص بالطالبات .

 

* ضرب ساويرس في “كباريه” بالعاصمة القبرصية نيقوسيا

قالت صحيفة “فاماغوستا” القبرصية، أن عددًا من القبرصيين تعدوا بالضرب على رجل الأعمال المصري “نجيب ساويرس”، في أحد الملاهي الليلة بالعاصمة القبرصية “نيقوسيا” فجر السبت.
جدير بالذكر أن ساويرس يدير عددًا من المشروعات الكبرى في قبرص، وكان بصدد افتتاح عدد من تلك المشروعات المهمة.

وبحسب الصحيفة فإن ساويرس كان داخل الملهي بصحبة عدد من موظفيه، وذلك للاحتفال بافتتاح أحد مشروعاته في قبرص، فيما حدثت مناوشات بين عدد من الشباب القبرصي وبين ساويرس وموظفيه.

وأضافت أن رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس كان بصحبة عدد كبير من رجال الأعمال المصريين داخل ملهى ليلي، واحتك رجال الأعمال المصريين بـ”البودي جارد” الخاص بالملهى الليلي، وتطور الأمر إلى قيام عدد من البودي جارد بالاعتداء المبرح على ساويرس، وكل ما هو من موظفين ورجال الأعمال الذين كانوا بصحبته داخل الملهى.

ونوهت على ساويرس تلقى علاجه في مكانه الخاص بعيدًا من وسائل الإعلام حتى لا ينتشر الخبر في الأوساط الإعلامية مشيرة إلى أن عددًا من رجال الأعمال حاولوا بكل قوة إغلاق هذه الواقعة بعيدًا من وسائل الإعلام القبرصية.

 

*دوتش ويل” تتابع طريق المصاعب.. رحلة الخروج من مصر

نشرت صحيفة “دوتش ويل” الناطقة بالإنجليزية تقريرا، تحدثت فيه عن الهجرة غير الشرعية في مصر، التي تعد آفة اجتماعية تعاني منها بلدان العالم الثالث. ونظرا لتزايد عدد ضحايا الهجرة غير الشرعية التي تُنتشل جثثهم تقريبا كل يوم، أطلقت منظمة الأمم المتحدة نداء لدول الحوض المتوسطي، للحد من هذه الظاهرة.
وقالت الصحيفة في تقريرها إن الآلاف من الشباب أصبحوا يلقون بأنفسهم إلى التهلكة، في سبيل البحث عن ملاذ أفضل في البلدان الأوروبية، حيث تعدّ مصر من بين الدول التي يرحل منها العديد ممن أرهقهم الفقر والبطالة. ويعدّ هذا البلد بمثابة نقطة عبور للكثير من اللاجئين الذي يتوقون للسفر عبر البحر الأبيض المتوسط، فضلا عن أعداد غفيرة من المصريين الذين حاولوا مرارا وتكرارا الخروج من البلاد عن طريق “قوارب الموت
وذكرت الصحيفة أن أحد هذه المراكب ظل قابعا في قعر البحر لمدة ثلاثة أيام، قبل أن يعلن عبد الفتاح السيسي عن ذلك للرأي العام. وتجدر الإشارة إلى أنه في منتصف الأسبوع المنقضي لقي أكثر من 200 شخص مصرعهم، إثر غرق مركبهم الذي كان يحمل أكثر من 400 مهاجر.
ولا يزال مهربو البضائع ينقلون المئات على متن قوارب الموت من مختلف الموانئ المصرية على طول الشريط الساحلي، غير مكترثين بالعواقب الكارثية. ومنذ الحادثة الأخيرة، تمكن الجيش المصري من إنقاذ حوالي 163 شخصا، بينما لقي البقية حتفهم.
وأفادت الصحيفة بأن السيسي صرح في خطاب ألقاه أثناء افتتاح مشروع سكن اجتماعي بالقرب من مدينة الإسكندرية بأنه “لا توجد أي أعذار يمكن البوح بها حول هذه المأساة”. وأضاف السيسي أن “مصر لن تتحول إلى بلد اللاجئين، كما أن الحكومة لن تتخلى عن شعبها”. وأقر أن العديد من المصريين الذين يعيشون في ظروف اجتماعية واقتصادية مزرية يودون الهجرة إلى أوروبا والهرب من شبح الفقر

ونقلت الصحيفة نتائج إحدى الإحصاءات، التي أفادت بأن نسبة العاطلين عن العمل في مصر تقدر بحوالي 13 بالمئة، وقد وصلت نسبة البطالة في صفوف الشباب إلى 40 بالمئة. ومن الواضح أن السيسي وجه رسالة ضمنية، خلال خطابه، لكل من يفكر في الهجرة غير الشرعية، حيث أكد أن الدولة ستتخذ تدابير صارمة ضد أي مهاجر غير شرعي. وفي هذا السياق، قال: “ليكن في علم الجميع أنه علينا العمل على تغيير الواقع الذي نعيش فيه“.

وانتقدت الصحيفة الوضع غير الإنساني الذي يعيش فيه المصريون، حيث تبدو الأمنيات والحلول الفورية التي وعد السيسي بتطبيقها بعيدة المنال، ليس فقط على المدى القريب، بل أيضا على المدى البعيد. والجدير بالذكر أن ذلك لا يعود فقط إلى هشاشة اقتصاد البلاد والعجز المالي الذي تعاني منه، بل أيضا إلى شدة تعقيد المعطيات السياسية المصرية.

ونقلت الصحيفة سلسلة من الادعاءات، على خلفية ما يعاني منه المصريون من اضطهاد، حيث تم فيها اتهام حكومة السيسي بالتقصير. والجدير بالذكر أن السبب وراء فرار المصريين من بلادهم عبر قوارب الموت يعود إلى الانتهاكات التي تُرتكب في حقهم، من بينها قمع حرية التعبير، والاعتداء على الحريات والحقوق المدنية، التي تتمثل أساسا في التصفيات الجسدية للمعارضين، والتعذيب في السجون، والاعتداء الجنسي على المعتقلين، فضلا عن الاختفاء القسري.

وذكرت الصحيفة أن مصر تحتضن عددا هاما من اللاجئين من إفريقيا والشرق الأوسط، وذلك وفقا لما أدلى به السيسي في المحادثات العالمية الأخيرة، إذ إن عدد اللاجئين في مصر يقدر بحوالي 5 ملايين لاجئ. كما صرح السيسي بأن الدولة توفر للاجئين الخدمات الاجتماعية الأساسية، مثلهم مثل أي مواطن مصري آخر، على الرغم من الأزمة الاقتصادية التي تشهدها البلاد.

والجدير بالذكر أن الأرقام التي قدمها السيسي تبدو بعيدة كل البعد عن الحقيقة مقارنة بالإحصاءات الأخيرة التي قامت بها وكالة الأمم المتحدة للاجئين، التي سجلت حوالي 250 ألف لاجئ فقط.
وبحسب منظمة الدفاع عن حقوق اللاجئين المصرية، فقد تم تسجيل العديد من المخالفات، خاصة تلك المتعلقة بالعنف الموجه ضد اللاجئين.

وقد قامت هذه المنظمة برصد العديد من الاعتداءات التي ترتكب في حق اللاجئين، خاصة بعد موجة الاعتقالات العشوائية التي شنتها السلطات المصرية مؤخرا

وفي الختام، بينت الصحيفة فحوى الاتفاق الذي عقده الاتحاد الأوروبي مع مصر. وفي هذا السياق صرّح رئيس البرلمان الأوروبي، مارتن شالز، بأنه “على الدول الأوروبية، خاصة الأورومتوسطية، الأخذ بعين الاعتبار العدد الهائل من المهاجرين غير الشرعيين الذين يتوافدون إليها من شمال إفريقيا، وذلك للحد من الكوارث الإنسانية التي من الممكن أن تنتج عن ذلك“.

 

* توقعات بغضبة شعبية غير مسبوقة على السيسي.. لماذا؟

توقع عدد من خبراء الاقتصاد والمحللين السياسيين في مصر، غضبة شعبية في طول البلاد وعرضها على رئيس الانقلاب في مصر عبد الفتاح السيسي، محذرين في الوقت ذاته من استمرار الوضع على ما هو عليه.

وشدد الخبراء على أن ارتفاع الأسعار “الغلاء” في مصر بات أكثر أعداء السيسي شراسة وضراوة، وغير قادر على كبح جماحه، ومنع انفضاض الناس من حوله.

السيسي في مرمى نيران الأسعار

وأكد عدد من مندوبي الشركات في مصر في أحاديث انتشار موجة من الحنق والغضب على سياسيات السيسي التي وصفوها “بالفاشلة”، وغير “الواعية”، وأن الشكاوى طالت الشركات والتجار والمستهلكين على حد سواء، وبات لدى الجميع إحساس بالانفجار” في أي وقت.

وقال إيهاب محمد أحد الموزعين الكبار لإحدى شركات المواد الغذائية، إن الشارع لم يعد على لسانه سوى ارتفاع الأسعار”، لافتا إلى وجود “غضب شعبي ترجمه العديد من التجار والمستهلكين بحملة سباب وشتائم لرأس النظام، والنظام نفسه“.

وحذر من أن “استمرار شكاوى الناس دون إيجاد حلول مجدية ومفيدة، سيزيد من فساد بعض الشركات، ويساعد على الغش التجاري من جهة، واختفاء عدد كبير من السلع أو زيادة أسعارها“.
الأمن في مواجهة الغلاء

وعن تداعيات تلك الأجواء القاتمة التي عبر عنها المواطنون بالرفض والامتعاض قلل المحلل السياسي المقيم في الولايات المتحدة، أحمد غانم، من قدرتها على إشعال ثورة جياع، وقال لـ”عربي21″ لا يمكن أن تحدث “ثورة جياع” في مصر لأسباب كثيرة منها أن القبضة الأمنية الآن غير مسبوقة.

وتابع: بأنه إضافة للوضع العالمي الذي يتغاضى عن حقوق الإنسان في مقابل الاستقرار” في الشرق الأوسط، ولوجود كوادر كثيرة من محركي الشارع المصري في المعتقلات أو خارج البلاد”، مضيفا سببا آخر وهو “ضعف المعارضة الشديد“.

وأعرب عن اعتقاده في “أن السيسي سيستمر لفترة رئاسية أخرى على الأقل ما لم يتغير الوضع الحالي”، مشيرا إلى أن “تحويل الغضب الشعبي لثورة يتطلب عوامل كثيرة غير متوافرة حاليا، وحتى لو تبعه تحرك شعبي فيمكن إجهاضه إما بالقمع أو بالتضحية ببعض الوزراء“.

الدولة تطحن المواطن

بدوره، حمل الخبير الاقتصادي، أسامة غيث، نظام السيسي المسؤولية عن موجة الغلاء، وقال: “السلطة التنفيذية في مصر وفقا للدستور يرأسها الرئيس ويعاونه رئيس الوزراء، فبالتالي تتحمل المسؤولية، لأنها اتخذت مجموعة من السياسات خلال الفترة الماضية أدت إلى رفع أسعار الخدمات والسلع”.
وأضاف: “كما أنها أضافت تشريعات مثل قانون القيمة المضافة، الذي تسبب في رفع الأسعار، إلى جانب أن الحكومة توالي رفع أسعار تسعيرة الكهرباء والمياه والغاز، وغيرها من الخدمات”، منتقدا في الوقت نفسه “تحميل المواطن فاتورة عجز الموازنة العامة الموازنة بشكل مباشر وصريح“.

وقال إن “القاعدة الاقتصادية العلمية البسيطة تقول إنه يجب توزيع الأعباء العامة على الجميع، ولكن للأسف لا يوجد تفكير متوازن في الدولة، فالفقراء ومعدومو الدخل، يتحملون عبء الإصلاح“.

وعن تأثير ذلك على الشارع المصري، قال: “دعك من حديث القائد والملهم والمنقذ والبطل، فأي حاكم عندما يشعر الناس أنه لا يقدم حلولا عملية، وسريعة لمشاكلهم فإن ثقتهم في هذا الحاكم تهتز، والتفافهم حوله ينفض“.

السيسي خارج الاتهام

على المستوى الإعلامي، أقر أستاذ الإعلام، سامي الشريف، بوجود غضب وقلق في الشارع المصري من ارتفاع الأسعار، ولكنه أشار إلى وجود مبالغات في تقدير حالتي الغضب والقلق، وقال: “هناك مبالغات في غير محلها بمحاولة تهويل الصورة، وإثارة بعض التكهنات، والمبالغة في ردود فعل الناس“.
وأضاف: “من بعض تلك المبالغات، أن الأسعار قد تؤدي إلى ثورة جياع، أو ثورة غلابة”، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن “الحكومة الفطنة الذكية يجب أن تتلمس ما تقوله وسائل الإعلام من مؤشرات وتبني سياستها على القضاء على المشكلات التي يواجهها المواطن العادي وإلا ستجد نفسها أمام مشكلة حقيقية“.

وأكد أن “الدولة بكل مؤسساتها تتحمل المسؤولية، لأنها لم تستطع توفير مخزون جديد للدخل القومي إلا من خلال وضع أيديها في جيوب البسطاء”. وقلل من أثر الغضب الشعبي من ارتفاع الأسعار، قائلا: “لم يصل الأمر إلى حد ما تنشره بعض المواقع الإلكترونية أن ما يحدث هو نهاية عهد السيسي“.
ولكنه أعفى في الوقت نفسه “السيسي” من تحمل المسؤولية، قائلا: “يجب الفصل بين رئيس الدولة والحكومة، فالسيسي يقوم بجهد خارق، ويسير بخطوات واثقة وسريعة ولا تلاحقه الحكومة الحالية، وبالتالي هي ليست معبرة عن الناس أو رئيس الدولة“.

 

*الاعلام المصري: زيارة محمد بن نايف لأنقرة غير مبررة وتركيا تخطط لاحتلال السعودية !

قال الإعلامي المصري أسامة كمال إن زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن نايف لتركيا “غير مبررة” محذرا السعودية من أن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يسعى لإعادة الخلافة الإسلامية وأن ذلك لن يتم الا بالسيطرة على الحرمين الشريفين.. حسب تعبيره .

وأضاف كمال المقرب من عبدالفتاح السيسي خلال برنامجه “القاهرة 360 ” المذاع على قناة “القاهرة والناس” أن ” إردو” – يقصد اردوغان – يسعى لإعادة الخلافة العثمانية وانه يسعى للسيطرة على المنطقة من خلال القاعدة العسكرية الجديدة في الصومال وكذلك القاعدة التركية في قطر .

وأضاف زيارة محمد بن نايف لتركيا غير مبررة وأحذر اخونا بالسعودية وكذلك بقطر من تركيا ” مشيرا الى انه حذّر من ذلك من قبل وسيثبت الزمن كلامه.. حسب قوله .

 

* البنك المركزى يضع ضوابط للسيطرة على سوق الصرف.. وتوقعات بخفض جديد للجنيه

قالت مصادر، إن البنك المركزى المصرى اتخذ عدة إجراءات للسيطرة على سوق الصرف خلال الفترة الماضية، تتمثل فى تشديد العقوبات على الإتجار فى العملة وإغلاق أكثر من 53 شركة صرافة مخالفة لتعليمات بيع العملات، مع إجراءات مرتقبة من كافة الأجهزة الحكومية المعنية لضبط الأسواق وأسعار السلع والخدمات فى الفترة التى تعقب عملية خفض متوقعة للجنيه للسيطرة على التضخم.

وتوقعت مصادر رفيعة المستوى فى تصريحات، بأن قرار إجراء خفض جديد للجنيه أمام الدولار، أصبح وشيكًا وسوف يتم خلال الأيام القليلة القادمة، مؤكدة أن القرار هو سلطة البنك المركزى المصرى من حيث حجم الخفض وتوقيته المناسب فى ظل معطيات اقتصادية تتضمن مستوى التضخم وحجم الاحتياطيات الأجنبية لمصر والتدفقات المستقبلية من العملات الأجنبية خلال الشهور القليلة القادمة، والتى تتيح للبنك المركزى التدخل لوقف المضاربات على العملة فى السوق حال حدوثها، لحماية الجنيه، إلى جانب الدور الحكومى فى الرقابة على الأسواق بالتنسيق مع البنك المركزى.

وأشارت المصادر إلى أن طارق عامر محافظ البنك المركزى المصرى ناقش كافة تفاصيل سوق الصرف مع عبد الفتاح السيسى يوم السبت الماضى، إلى جانب سير إجراءات حصول مصر على 12 مليار دولار من صندوق النقد الدولى على مدار 3 سنوات، والتى من بين تفاصيلها اتباع سياسة سعر الصرف المرنة والخاصة بالعملة المحلية.

 

 

* أهالي أكياد بالشرقية يقطعون الطريق احتجاجًا على اختطاف سيدة

قطع أهالي قرية أكياد بفاقوس بالشرقية الطريق الواصل لمحافظة الإسماعيلية أمام قرية الدراكة بعد اختطاف فتاة من القرية مساء أمس من أمام مجمع الشرطة بمدينة فاقوس.

وأكد الأهالي عدم تعاطي مركز شرطة فاقوس مع شكواهم، فعندما توجه أهل المختطفة للمركز تم طردهم في ظل عدم الاكتراث، ما أشغل غضبهم.

وذكرت والدة المختطفة أن نجلتها ذهبت عصر أمس لأحد أطباء النساء والتوليد، أمام مجمع الشرطة بفاقوس، بعدها اختفت تمامًا ورصدت إحدى كاميرات المراقبة الموجودة بأحد المخابز مرور نجلتها حتى وصلت أمام مجمع الشرطة بفاقوس وتختفي بعدها لتنقطع صلتها بأهلها حيث تم إغلاق هاتفها المحمول.

وأضافت الأم أنها توجهت بالشكوى لمركز شرطة فاقوس لطلب النجدة والبحث عن نجلتها المختطفة، غير أنه تم طردها بعد الاستهزاء بها من ضباط ومخبري مركز الشرطة. 

وكانت فتاة تدعى “داليا أحمد السيد” البالغة من العمر 30 عامًا، ولديها ثلاثة أطفال تغيبت منذ مساء أمس السبت وهي في طريقها لعيادة أحد أطباء النساء بمدينة فاقوس المجاورة لمجمع الشرطة وانقطعت أخبارها حتى الاَن.

 

* نشطاء عن ثروة “حسين سالم” الـ147 مليون دولار: اتبرعوا للمسكين ده!!

شن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و”تويتر” هجومًا على لقاء إعلامي الانقلاب عمرو أديب ورجل الأعمال الهارب حسين سالم، عقب قول نجل الأخير إنه لا يملك سوى 147 مليون جنيه فقط وإجهاشه بالبكاء.

 وسخر النشطاء من لقاء عمرو أديب بعد بكاء نجل حسين سالم لعدم امتلاكه الأموال الكافية للعيش، وتراجع حجم ثروتهم حتى بلغت 1.7 مليار دولار فقط، بينما أبدى البعض الآخر غضبه من موافقة عائلة “سالم” على ظهوره بهذا الشكل.

 

* البصارطة” للمرة الثالثة.. حرق واعتقالات وحظر تجول يثير فزع الأهالي

للمرة الثالثة تقتحم مليشيات الانقلاب منازل أهالي البصارطة وتكسر محتوياتها، وحرقت صباح اليوم منزل الحرة مريم ترك، وتصاعد الدخان بشكل مكثف.

واستمرارًا للمهزلة.. فقد منعت مليشيات الانقلاب الأهالي من الخروح لإطفاء الحريق.

وسُمع أصوات إطلاق رصاص حي من قبل قوات أمن الانقلاب على منازل القرية.

وذكرت مصادر أن حصارًا كاملاً يحيط بالقرية من الداخل والخارج وأن مليشيات الانقلاب تمركز في منطقة عجور وأبوعبده والاعدادية والموقف.

كما فرض حظر تجوال وهناك اعتقالات عشوائية من الشوارع بعد تفتيش المارة و فحص هواتفهم.

وأضاف المصدر وصول دعم جديد لمليشيات الانقلاب من على الطريق الدولي و انتشارهم بالأراضي الزراعية المحيطة بالطريق.

 

 

* معتقل يواجه الموت في سجن”طنطا العمومي” وأسرته تستغيث لإنقاذ حياته

ناشدت أسرة المعتقل “شريف حسن سمك”، بسجن طنطا العمومي، منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان المحلية والدولية، التدخل الفوري لإنقاذ حياته، كونه يحتضر داخل السجن، بعد أن تدهورت حالته الصحية، نتيجة تعرضه لذبحة صدرية حادة وقصور بالشريان التاجي، ما جعله بحاجة ماسة لتدخل جراحي عاجل بالقلب، وترفض إدارة السجن نقله للمستشفي، فضلا عن أنه يقبع في ظروف احتجاز غير آدمية ويُمنع عنه دخول الدواء، بسبب تعنت مأمور السجن.

وقالت زوجة “سمك” عندما توجهت لزيارة زوجها داخل سجن طنطا العمومي، وجدته بحالة إعياء شديدة، وفقدان كبير في الوزن، ولا يستطيع التنفس، ولا يقوي علي الوقوف علي قدميه، وحالته الصحية متدهورة للغاية بصورة تجعله أشبه بالميت، ويرفض مأمور السجن نقله للمستشفي لعمل جراحة بالقلب، ما يجعله يواجه القتل العمد.

وتحمل أسرة “سمك” سلطات الانقلاب العسكري متمثلة في مأمور سجن طنطا العمومي، ورئيس مصلحة السجون، ووزير داخلية الانقلاب المسئولية الكاملة عن حياته، كما تدين الصمت الدولي علي جرائم القتل العمد التي يتعرض لها ذويهم المعتقلين علي خلفية اَرائهم السياسية، داخل سجون الإنقلاب.
يذكر أن “شريف سمك” معتقل منذ ما يزيد عن العامين، ويقضي أحكاما بالسجن 37 عاما في عدة قضايا عسكرية ومدنية علي خلفية رفضه الانقلاب علي الشرعية، ويبلغ من العمر 40 عاما وهو أب لأربعة من الأطفال بنتين وولدين أكبرهم بمرحلة التعليم الأساسي.

 

* أطفال معتقلون يضربون عن الطعام حتى تتحقق مطالبهم

أعلن عدد من الأطفال المحتجزين داخل المؤسسة العقابية للأحداث بالمرج، السبت، دخولهم في إضراب مفتوح لحين تلبية طالبهم.

وفي رسالة مسربة، قالوا خلالها “من شباب العقابية .. إلى أهالينا والمسؤولين في الدولة ولكل من يدافع عن حقوق الإنسان .. نناشدكم أن تساعدونا لتلبية مطالبنا ونعلن أننا قد بدأنا في إضراب مفتوح لأن ما يحدث داخل تلك الأسوار لا تطيقه النفوس“.

وذكروا في الرسالة 7 طلبات وهي كالتالي:

1-منع الضرب والسباب والإهانة للمحبوسين سواء من ضابط أو أخصائي أو لجنة الحكم الذاتي ” مساجين “.
2 –
حرية النزلاء داخل العنابر، وعدم التحكم بهم ومعاملتهم كأنهم آلات.

3 – عدم منع النزلاء من الخروج من العنابر من جهة الإخصائيين ولجنة الحكم الذاتي.

4 – إختيار أشخاص مؤهلين للجنة الحكم الذاتي، رحماء لا يظلمون، وقادرون على إدارة العنابر.

5 – عدم منع المأكولات والمعلبات من الدخول للعنابر.

6 – مد مدة الزيارة إلى ساعتين.

7 – ضم السياسيين في عنبر واحد وهو المطلب الأهم.
واختتموا الرسالة قائلين “ونعلن نحن المعتقلين بالعقابية أننا بإذن الله لن نتخلى عن مطالبنا أو نتنازل عن الإضراب، ونسأل أهلنا بالخارج أن يتفعلوا معنا ونعلمكم بانه إذا لم يتم تلبية مطالبنا سنبدأ بالتصعيد” .

 

* بـ150 مليون جنيه.. “فالكون” تتعاقد لتأمين المطارات المصرية

أعلنت شركة “فالكون” للخدمات الأمنية، المقربة من سلطات الانقلاب، بدء تأمين الركاب والأمتعة بمطار شرم الشيخ الدولي والبدء فى تأمين باقى المطارات خلال شهر قادم.

وقال شريف خالد، رئيس شركة فالكون،اليوم الأحد، في حواره مع “سكاي نيوز عربية”: إن الشركة ستبدأ في تطبيق التفتيش بمطار شرم الشيخ، ثم مطار القاهرة فمطار الغردقة، وأنه ستقوم بالتفتيش الإداري للركاب والأمتعة، على أن تظل الضبطية القضائية وتأمين المطارات والمنشآت من اختصاص وزارة الداخلية.

وأضاف: إنهم يقومون الأن يتجهيز العناصر الأمنية لبدء الإجراءات فى جميع المطارات بالتعاون مع الداخلية، والإستعانة بأحدث الأجهزة في العالم وتركيبها في المطارات.

وبرغم عدم الكشف عن القيمة التي تم الاتفاق عليها بين وزارة الطيران المدني في حكومة الانقلاب وشركة “فالكون”، فإن مراقبين وخبراء في مجال تأيمن المطارات أكد أن التأمين تجاوزت قيمته 150 مليون جنيه للمطارات، وذلك بحسب تصريحات صحفية سابقة. 

في سياق متصل، كشف عضو سياحة برلمان العسكر، أحمد سميح، أن إسناد تأمين المطارات لشركات خاصة جاء لاستعادة السياحة، خاصة بعد أزمة الطائرة الروسية.

 

* تلاميذ مصر يفترشون الأرض في عهد السيسي

مشهد منذ العصر الحجري وليس في عام 2016 ما يعانيه تلاميذ وطلاب مصر منذ الانقلاب العسكري، وسط حالة من الغضب الشديد تسيطر على أهالي عزبة الريدي التابعة لمركز بني مزار، بمحافظة المنيا؛ بسبب عدم اعتماد هيئة الأبنية التعليمية إنشاء مدرسة لهم حتى الآن برغم أنهم نجحوا في استصلاح قطعة أرض أملاك دولة، وأقاموا عليها مباني بدائية كـ” مدرسة”.

وبحسب” التحرير” الموالية للانقلاب، فقد قال “م.ا”، أحد أهالي القرية القائمين على إنشاء المدرسة، إنه وبعد نجاحهم في استصلاح قطعة أرض “أملاك دولة”، وإنشاء مدرسة عليها لتعليم أبنائهم، والبالغ عددهم 325 بالمرحلتين الابتدائية والإعدادية، وذلك من منطلق الخوف على حياتهم من خلال السير لمسافة أكثر من 4 كيلو مترات حتى الوصول لأقرب مدرسة لهم بقرية “طمبو” المجاروة، وقرر أبناء القرية عدم الذهاب لمدرسة ” طمبو” مرة أخرى، وتلقي دروسهم داخل المدرسة التي أُقيمت بجهود ذاتية من الأهالي. 

وأوضح أنهم فوجؤا بتصريحات المحافظ الحالي اللواء عصام البديوي، والتي تفيد بأنه ينتظر موافقة الزراعة حتى الآن، والتي تأتي مخالفة لخطاب “الزراعة” ويصف أهالي القرية بالمعتدين على الأراضي الزراعية. 

 

* والدة الميرغني للسيسي: ابني اتحكم عليه بالإعدام

طالبت والدة اللاعب أحمد الميرغني، لاعب وادي دجلة السابق، قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بإعادة نجلها للعب مرة أخرى في الأندية، بسبب منع رؤساء الأندية من اللعب له، مؤكدةً: “دا كدا إنت حكمت عليه بالإعدام”.

جاء ذلك خلال مداخلة في برنامج “الكابتن” والذي يقدمه اللاعب خالد الغندور على قناة” العاصمة 2″ الفضائية، أمس السبت، حيث أضافت:: “إنتوا ليه بتعذبوه؟ حرام”، متسائلة: “لماذا تم منع ابني من اللعب؟”.

وتحدث الميرغني، حيث قال: إن مدرب نادي الداخلية جمال عبد الصمد، قال له بالحرف الواحد، فيه أوامر عليا تمنعك من اللعب. 

جدير بالذكر أن اللاعب قد عاجم قائد الانقلاب عقب مقتل الجنود المصريين في سيناء بقول “أنت فاشل ومش عارف تحمي الحدود”، وهو ما أعقبه طرده من نادي وادي دجلة ورفض الأندية التعاقد معه.

 

* أسباب نقص أدوية السرطان لـ70%

قال الدكتور جورج عطا الله، عضو نقابة الصيادلة: إن هناك نقصًا حادًّا في أدوية مرضى السرطان؛ بسبب ارتفاع الدولار وتوقف الشركات عن الإنتاج.

وأضاف عطا الله في تصريحات صحفية اليوم أن النقص بلغ 70% في أدوية السرطان بالسوق؛ ما أدى لظهور أدوية السوق السوداء وتخزين الأدوية في ظل غياب الرقابة. 

من جانبه، طالب المستشار الطبي لمركز الحق في الدكتور محمد عز العرب، بتدخل سيادي لعلاج الأزمة وتوجيه مخصصات فورية للأدوية.

 

 

* اعتقال مدرسين بعد حملة مداهمات بالشرقية

تصعّد ميليشيات أمن الانقلاب بالشرقية من حملات المداهمات بشكل يومي على بيوت الأهالي في محاولة توصف بالفاشلة للحد من الحراك الثوري المتواصل بمدن ومراكز المحافظة.

وشنت قوات أمن الانقلاب في الساعات الأولى من صباح اليوم حملة مداهمات على بيوت الأهالي بعدد من قرى منيا القمح وبلبيس؛ ما أسفر عن اعتقال اثنين.

وقال شهود العيان إن الحملة داهمت بيوت العديد من الأهالي وروعت النساء والأطفال وحطمت أساس المنازل واعتقلت من قرية الكفر القديم ببلبيس محمد سعيد محمد الشافعي 28 سنة ويعمل مدرسًا بمدرسة خاصة بمدينة نصر، كما اعتقلت من كفر أيوب ببلبيس خالد عبد الحميد حسن عسكر 51 سنة مدرس ولديه أربعة أطفال واقتادتهما لجهة غير معلومة دون ذكر الأسباب بشكل تعسفي.

من جانبها حملت رابطة أسر المعتقلين بالشرقية سلطات الانقلاب المسؤولية عن سلامة المعتقلين، وناشدت منظمات حقوق الإنسان التدخل وتوثيق الجريمة واتخاذ الإجراءات التي من شأنها المساعدة في رفع الظلم الواقع عليهم. 

ويقبع في سجون الانقلاب ما يزيد عن 2500 معتقل بمدن ومراكز الشرقية في ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان وثقت عدد من المنظمات الحقوقية المحلية والدولية طرفًا منها.

 

 

* مسجد الفتح”.. أبرز هزليات قضاء العسكر اليوم

تواصل محكمة جنايات القاهرة، والمنعقدة بوادي النطرون، برئاسة المستشار سعيد الصياد، جلسات القضية رقم 8615 لسنة 2013 جنايات الازبكية مقيدة تحت رقم 4163 لسنة 2013 كلي شمال القاهرة والمعروفه إعلاميًا بأحداث رميس ومسجد الفتح والتي تعود لتاريخ 16 أغسطس 2013 عقب مذبحة  رابعة العدوية والنهضة بيومين بحق 494 من مناهضي الانقلاب العسكري الدموي الغاشم.
كانت المحكمة قد قررت في الجلسة السابقة فتح باب المرافعة وانتداب لجنة لفض الاسطوانات المدمجة وانقضاء الدعوى لـ3 من الوارد أسماؤهم فى القضية الهزلية لوفاتهم.
يشار إلى أن قوات أمن الانقلاب كانت قد اعتدت على المظاهرات السلمية في محيط مسجد الفتح بتاريخ 16 أغسطس 2013 وتم قنص عدد من الشباب، واستشهد عدد كبير، ومحاصرة نسبة كبيرة من الشباب داخل مسجد الفتح ليتحول الضحايا والمجني عليهم إلى متهمين بمحاضر سلطات الانقلاب الملفقة.
وتعقد محكمة جنح مستأنف العجوزة، برئاسة المستشار أحمد سحلي، جلسة  النطق بالحكم في استئناف النيابة على براءة سيد مشاغب من تهمة التحريض والتهديد، في قضية التعدي على رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور.
كانت محكمة جنح العجوزة برئاسة المستشار محمد الحسيني، قضت ببراءة سيد مشاغب أحد أعضاء رابطة «وايت نايتس»، من تهمة التحريض، في قضية التعدي على رئيس نادي الزمالك بإلقاء كيس يحوي مادة حارقة عليه، كما قضت بتخفيض مدة حبس”حسام طارق” الشهير بـ”كهربا” ومحمود محمد بسيوني، عضوين بالرابطة من 3 أشهر إلى شهر.

 

* إعلام السيسي يواصل التزييف.. “الأهرام” تنشر مشروعًا إماراتيًا على أنه من “عرق الجيش

في تلاحق مستمر للانهيار المهني والإعلامي والتطبيل لعصر السيسي وتسويق أوهامه للشعب المصري، كبقية أجهزة الدولة التي أدمنت التطبيل للسيسي حتى ولو بمشروعات سبق افتتاحها كمحطات المياه والكهرباء في المنيا، أو مشروعات بدأت من سنوات وتصويرها على أنها بجهود وتوجيهات قائد الانقلاب.. نشرت صحيفة الأهرام الحكومية صورة لأحد مشروعات الإمارات ووصفتها بـ”المصرية العملاقة”، وذلك في عددها الصادر أمس السبت. وذلك ضمن موضوع “عزيمة القوات المسلحة تقهر المستحيل“!!

الصورة كانت لأحد مشروعات الطرق، معلقة عليها بأنها “ضمن المشروعات التنموية المصرية العملاقة”، إلا أنه تبين أن الصورة منشورة على محركات البحث العالمية منذ أعوام لإحدى المشروعات العملاقة بدولة الإمارات العربية الشقيقة.

 وبالبحث تبين أنه تم الاستعانة بنفس الصورة في أكثر من موضوع صحفي لأكثر من موقع مهتم بشئون الطرق والمشروعات والبنية التحتية، تتحدث عن إحدى المشروعات العملاقة بدولة الإمارات العربية المتحدة، كما أن اللافتات الإرشادية الخاصة بالصورة باللون الأخضر في حين أن لافتات الطرق في مصر باللون الأزرق.

ونشرت عدة مواقع إخبارية إماراتية الصورة منذ أعوام في موضوعات عدة لها عن الطرق التى أنجزتها حكومة الإمارات العربية المتحدة والطفرة التى حققتها في الدولة والتي ساهمت بشكل كبير فى التقدم الكبير في مستوى الطرق وحركة المرور، إلا أن صحيفة الأهرام نشرت الصورة فى موضوع تتحدث فيه عن المشروعات العملاقة التى تنجز في مصر في زمن قياسي دون الإشارة إلى أن الصورة ليست من مشروعات مصرية.

وتظهر نتائج البحث عن الطرق في دبي الصورة منذ 2007..!!

 

سلسلة من التزييف

وسبق ذلك نشر الأهرام لصورة تظهر مبارك متقدمًا على الرئيس الأمريكي في واشنطن.. 

كما نشرت مؤخرًا صورة لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي والرئيس الأمريكي يتأهب للسلام عليه، في قمة العشرين..رغم ان الحقيقة أن أوباما كان متجهًا بعيدًا عن السيسي.

وفي 11 مايو 2015، تناول رواد مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” و”تويتر”، صورة عبد الفتاح السيسي أثناء مشاركته في احتفالات النصر بروسيا، متهمين صحيفة الأهرام بتزوير الصورة  التي تظهر تقدم الرئيس في الصفوف الأمامية، كما فعلت مع مبارك من قبل.

واعتبر النشطاء أن صحيفة “الأهرام” قامت بتزوير الصورة كنوع من “التطبيل”، مشيرين إلى أن الصورة المرفقة بالأسفل هي الصورة الحقيقية.

يذكر أن صحيفة “الأهرام” كانت قد نشرت في 14 سبتمبر 2010، صورة خاصة باجتماعات قمة واشنطن التي بدأت في الأول من الشهر نفسه، عندما انطلقت المفاوضات المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين في حضور المخلوع مبارك، وهو يتصدر المشهد، في صورة مغايرة لما كانت عليه في الواقع، وأطلق عليها أسامة سرايا، رئيس تحرير الأهرام آنذاك “صورة تعبيرية“. 

وأظهرت الصورة الحقيقة أن الرئيس الأمريكي اوباما هو من كان يتصدر الرؤساء وليس مبارك ..

وبذلك ينكشف دور وسائل الإعلام الرخيصة في تزييف وعي المواطنين…في زمن الفساد والانقلاب من أجل الضحك على المواطن الذي يتجرع بصمته ويلات الفساد والغلاء وإهانة الكرامة وسلب الحريات

 

* مصر تدين الاعتداء على سفينة إماراتية بباب المندب

أدانت وزارة الخارجية بأشد العبارات، الهجوم الذي شنته عناصر تابعة لجماعة الحوثيين في اليمن ضد سفينة المساعدات الإنسانية التابعة لشركة “الجرافات البحرية الإماراتية” عند منطقة باب المندب، والتي كانت تقوم بإحدى رحلاتها الدورية من وإلى مدينة عدن لنقل المساعدات الطبية والإغاثية إلى اليمن.

وقال المتحدث باسم الخارجية، المستشار أحمد أبوزيد، إن القيام بمثل تلك الاعتداءات على قوافل الإغاثة الإنسانية عمل مخالف للقوانين والأعراف الدولية، وانتهاك صريح للقانون الإنساني الدولي، متمنياً الشفاء العاجل للمصابين في هذا الحادث.
وكان المتمردون الحوثيون، أعلنوا السبت، أنهم استهدفوا بارجة إماراتية بقوة صاروخية قبالة شواطئ مديرية المخا على البحر الأحمر، وتم تدميرها بالكامل“.

وتشارك الإمارات ضمن التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن لقتال المسلحين الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء ومناطق أخرى من البلاد.

 

* معتقلي “بور سعيد” يواصلون إضرابهم عن الطعام للمطالبة بتحسين أوضاع احتجازهم

واصل معتقلي سجن “بورسعيد”، بشمال مصر إضرابهم الكامل عن الطعام إعتراضًا منهم على ما وصفوه بالتنكيل المُستمر الذي تمارسه الإدارة القائمة على السجن من تعذيب وإهانات متعمدة و تعدي على ذويهم باليد واللفظ ومصادرة أغراضهم الشخصية التي هي ضرورة أساسية للحياة في هذا المعتقل السيء السمعة، وقد تم عزل مجموعة منهم في غرف التأديب و الإعدام لعدة أيام، وتم التعدي على بعضهم بالضرب إلى أن تم إصابة بعضهم وصلت حد الكسور، وقد أجبروهم على التنازل عن المحاضر و الشكاوى وإلا سوف يتم إقحامهم في قضايا مُلفقة جديدة.
بدأت تلك الأحداث في الثلاثاء الموافق 27 سبتمبر/أيلول 2016، ومازالت مستمرة، وقد باتت حالتهم الصحية والنفسية في غاية السوء جراء التعنت الذي تمارسه السلطات، كما أن الأهالي لا يستطيعون التواصل معهم و قاموا بتقديم الشكاوى للمحامي العام لنيابات بورسعيد ولا جديد حتى الآن، وقد طالب المعتقلون بالقاء الضوء على الأوضاع السيئة للمعتقلين بسجن “بورسعيد”، وفضح الممارسات غير الأدمية التي يقوم بها الأمن ممثلا فى ادارة السجن ضد المعتقلين، والضغط على وزارة الداخلية لتحسين أوضاع احتجازهم.
ذلك إنتهاكًا لنص المادة 2 من اتفاقية مُناهضة التعذيب أيضًا
“1.
تتخذ كل دولة طرف إجراءات تشريعية أو إدارية أو قضائية فعالة أو أية إجراءات أخرى لمنع أعمال التعذيب في أي إقليم يخضع لاختصاصها القضائي.2. لا يجوز التذرع بأية ظروف استثنائية أيا كانت، سواء أكانت هذه الظروف حالة حرب أو تهديدا بالحرب أو عدم استقرار سياسي داخلي أو أية حالة من حالات الطوارئ العامة الأخرى كمبرر للتعذيب.3. لا يجوز التذرع بالأوامر الصادرة عن موظفين أعلى مرتبة أو عن سلطة عامة كمبرر للتعذيب“.
وتشجب “هيومن رايتس مونيتور”، التردي الشديد لأوضاع حقوق الإنسان في مصر، وتُدين المُنظمة التدني البالغ الأسى خاصة في أوضاع النزلاء في السجون المصرية التي تخالف كافة المعايير المحلية الدولية التي تُقر حقوق كافة النزلاء بالسجون، كما تُدين إنتهاك القوانين، وتُحمل المسئولية الكاملة للسلطات عن سلامة المعتقلين النفسية والبدنية والعقلية، وتُناشد المنظمة الجهات المعنية بمُراقبة أوضاع المُعتقلين من التحرك السريع لوقف الإنتهاكات المُكررة بشكل يومي في حق المواطنين بالمخالفة لكافة القوانين والأعراف، كما تُطالب المنظمة كافة السلطات الشروع في مُحاسبة المسئولين إبتداءاً عن ما آلت إليه الأوضاع الحقوقية في داخل السجون، كما تُطالب المجلس القومي لحقوق الإنسان بمراقبة أوضاع السجون عن كثب مراقبة فعلية.

 

* فردي أمن بمصر للطيران سرقا محتويات حقيبة انفجرت في نيويورك

 قالت صحيفة «نيويورك تايمز » إن شخصين مصريين  عثرا على قنبلة معدة للانفجار داخل حقيبة سفر في نيويورك يوم 17 سبتمبر، الماضي.

تعود أحداث الواقعة حين أعلنت شرطة نيويورك عن تعقب شخصين ظهرا في كاميرات لمراقبة أثناء فتحهما حقيبة التي كان بها القنبلة المنفجرة في منطقة تشيلسي في مانهاتن.

تبين حسب ما جاء في فيديو المراقبة أن الشخصين سرقا محتويات الحقيبة، تاركين القنبلة ولم يبلغوا الشرطة.

وبالرغم من ان رغم أن شكل القنبلة كان مثير للريبة، لأنها كان بداخلها إناء يعمل بالضغط به متفجرات ومتصلة بهاتف محمول، ولكنهما تركا العبوة على الرصيف وأخذا حقيبة السفر.

المثير للغرابة في الأمر أن شرطة نيويورك تمكنت من تحديد هوية الشخصين حيث تبين أنهما يعملان في الأمن والحراسة بشركة مصر للطيران، وبالرغم من هذا لم يتعرفا على محتوى الحقيبة وهو القنبلة.
وبالعودة لشركة مصر للطيران التي أنكرت معرفتها بالشخصين وأنكرت عملهما بالشركة، إلا أنها اعترفت لاحقا بصلتهما بها، بعد نفي أي صلة لهما بتالتفجير.

وبتبرير أكثر غرابة وقال أحد المصادر بمصر للطيران لصحيفة نيورك تايمز حول الواقعة: «الجميع يتركون أشياء في شوارع نيويورك طوال الوقت أشياء لا يريدها أحد، من الطبيعي أن تأخذها».

غير أن السلطات الأمريكية لم توجه للفردي الأمن المصريين لهم تهمة التفجير ، واعتبرتهما مجرد شاهدين على الواقعة، بحسب نيويورك تايمز.

يذكر أن الحقيبة التي عثر عليها تعود لشخص يدعى “رحامي” أفغاني الأصل.

وكان انفجار هائل، مساء السبت 17 سبتمبر الماضي بالتوقيت المحلي، هز مدينة نيويورك الأميركية. وهرعت الشرطة ورجال الإطفاء إلى مكان الانفجار في حي تشيلسي بمانهاتن، وسط نيويورك.

وأعلنت إدارة الإطفاء في المدينة أن الانفجار أدى إلى إصابة نحو 29 شخصاً بجروح.

 

* الصحافة: الدولار لغز بلا حل والسيسي يغرق في أزمات الأسعار

حظيت تصريحات عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب خلال اجتماعه أمس بطارق عامر محافظ البنك المركزي باهتمام خاص من جانب الصحف وأبرزتها جميعا في مانشيتات وعناوين براقة ومثيرة لا تعكس حقيقة الأزمة التي يغرق فيها السيسي حيث قالت إنه يوجه بخفض الديون وتوفير الموارد لشراء السلع الأساسية واستقرار أسعارها! رغم أن البنك المركزي لا علاقة له بزيادة الموارد؛ إنما هو فقط يدير الموارد التي أنتجتها الجهود الحكومية في كافة القطاعات وهو ما يعكس عدم فهم السيسي لطبيعة عمل البنك المركزي!

وكم كان لافتا ومثيرا أن مانشيت الشروق أبرز أن الدولار في صعود جنوني ووصل إلى 13.45 جنيها بالسوق السوداء فيما أبرز مانشيت البوابة تقريرا مترجما من مركز أبحاث “أتلانتيك كاونسيلالأمريكي الذي اعتبر أن أزمة ارتفاع الدولار في مصر لغز بلا حل! ما يعكس حقيقة الأزمة التي تتهرب منها وسائل الإعلام عادة.

“المصري اليوم” أبرزت في مانشيت لها موجة الغضب لأصحاب الروب الأسود “المحامون” ضد قانون القيمة المضافة وهو ما يعكس تصاعد وتيرة الاحتجاجات ضد فشل النظام.

أما صحيفة «الوطن» من جانبها فنشرت تقريرا موسعا عن أزمات نقص السلع الغذائية وأشارت إلى أن الغرف التجارية تتهم المصدرين بتهريب الأرز واختفاء السكر المدعوم.. وكالعادة أبرزت جهود الحكومة بشن حملات مكثفة لملاحقة من وصفتهم بالمتلاعبين رغم أن هذه الجهود عادة لا تؤتي أكلها ولا تحقق أهدافها

الدولار لغز بلا حل

معالجة الشروق في مانشيت لها أبرزت أن الدولار يسجل 13.45 جنيه فى السوق السوداء.. وأرقام كابيتال: لا بديل عن خفض قيمة الجنيه.. وهو ما يعكس عجز السيسي وحكومته عن التصدي للأزمة ووقف تصاعد الدولار.

بل إن مانشيت البوابة أكد على هذا المعنى ونقل تقريرا مترجما عن مركز أبحاث أتلانتيك كاونسل” الأمريكي حول تخفيض الجنيه وأن الحكومة المصرية أمام 3 خيارات لتطبيق القرار.. وأن ثمة ألغامًا في طريق خفض الجنيه.. و توقعات باتخاذ الخطوة بشكل جزئي خلال أيام.. وأنه لا تعويم قبل وصول الاحتياطي إلى 25 مليار دولار.. وكان الأخطر أن المركز وصف أزمة سعر الدولار أنها لغز بلا حل.

ونقلت الجمهورية عن خبراء مطالبهم بتعويم جزئي للجنيه خوفا من التداعيات الكارثية على الأسعار حال تم التعويم الكلي مرة واحدة فيغرق الجنيه أكثر وأكثر وهو ما ينعكس على حالة الغليان بالشارع والتي أقر بها أسامة هيكل في حواره أمس مع صحيفة الوطن بسبب الغلاء الفاحش.

وتأكيدا على استمرار وتفاقم الأزمات نوهت الجمهورية كذلك إلى وضع الحكومة خطة لا ندري هل ستنجح أم ستفشل كالعادة لمواجهة ما أسمته بالحملة الشرسة على منتجاتنا الزراعية. وفي الشروق تطالب شعبة “المستوردين” باجتماع عاجل مع وزير الصناعة والتجارة لحل أزمات الشعبة التي تتواصل منذ عدة شهور خصوصا مع قرار منع استيراد مئات السلع لتوفير الدولار.

 

الأزمة الاقتصادية تضع السيسي في ورطة 

كان الموضوع الأبرز في صحافة اليوم هو لقاء السيسي مع طارق عامر محافظ البنك المركزي حيث كشفت تصريحات الصحف أن السيسي في ورطة كبيرة حيال 5 أزمات مستعصية على الحل، وأمام عجزه عن التصرف ألقى بالحمل على البنك المركزي وهي الأزمات هي زيادة الاحتياطي النقدي من العملة الصعبة وخفض الدين العام ومراعاة محدودي الدخل عند اتخاذ القرارات والإجراءات الاقتصادية المؤلمة وتوفير الموارد المالية من لشراء السلع الأساسية واستقرار أسعار هذه السلع. مع أن هذه الأمور من أخص مهام ووظائف الحكومة وما البنك المركزي إلى منظم فقط ومدير للعملة الصعبة وليس مدرا لها.

وجاءت أبرز المانشيتات على النحو التالي:

1)      مانشيت “الأهرام”: خفض الدين العام ومراعاة محدودي الدخل.. الرئيس يشدد على توفير الموارد المالية واستقرار أسعار السلع 

 

2)      مانشيت الأخبار: السيسى يطالب محافظ المركزى بزيادة الاحتياطى وخفض الدين.. مراعاة محدودى الدخل فى أى إجراءات إصلاحية

 

3)      مانشيت “الشروق”: السيسي: ضرورة خفض الدين العام وزيادة الاحتياطي النقدي..

الرئيس يلتقي محافظ البنك المركزي.. ويشدد على أهمية توفير الموارد للسلع الأساسية..

الدولار يسجل 13.45 جنيهًا فى السوق السوداء.. وأرقام كابيتال: لا بديل عن خفض قيمة الجنيه 

 

4)      مانشيت الوطن: “السسي” يطالب البنك المركزي بتوفير “موارد مالية” لإتاحة السلع واستقرار الأسعار.. الرئيس يوجه بمواصلة خفض الدين وزيادة الاحتياطي النقدي ومراعاة محدودي الدخل في إجراءات الإصلاح.. ومصادر: “الجارحي و عامر” في واشنطن خلال أيام لإتمام “الخطوة الأخيرة” في قرض الـ 12 مليار دولار.. 

 

أزمات نقص (السلع الإستراتيجية):

تولت «الوطن» صدارة الصحف التي تبرز الأزمات التي يعاني منها المواطنون وإن كانت تمضي على خطى مرسومة لا تجرؤ على تجاوزها والأدق أنها لا تريد لما هو معروف عنها من موالاة للنظام وعدم الاقتراب من شخص السيسي. حيث نشرت تقريرا موسعا عن أزمات نقص السلع الغذائية وأشارت إلى أن الغرف التجارية تتهم المصدرين بتهريب الأرز واختفاء السكر المدعوم..

وكالعادة أبرزت جهود الحكومة بشن حملات مكثفة لملاحقة من وصفتهم بالمتلاعبين رغم أن هذه الجهود عادة لا تؤتي أكلها ولا تحقق أهدافها.

وجاء مانشيت الوطن ليسط الضوء على الملف الأخطر وهو السيطرة على السلع الإستراتيجية ودور أباطرة احتكار السكر في مصر وكشفت أن أحمد الوكيل هو أكبر مستورد.. ونقلت عن مصادر أن ثمة 3 شركات خاصة تحتكر الاستيراد.. إحداها استوردت 400 ألف طن خام وصدرتها “سكر أبيضبالمخالفة للقرارات الحكومية

وأوضحت أن مصنع وزارة التموين يعمل 140 يوميا فقط في السنة.. و عماله يتقاضون مرتباتهم وحوافزهم كاملة.. ونقلت عن عمال أن المستوردين دمروا مصانع السكر بالصعيد.. والرئيس السابق لـالقابضة الغذائية” يؤكد: ما عندناش أزمة.. وما يحدث في السوق حاليا ب”فعل فاعل“..

هذا وأشارت الأهرام والأخبار أن وزير التموين الجنرال محمد علي مصيحلي أعلن عن ضخ 9 آلاف طن سكر وزيت وأرز يوميا لمواجهة أزمة نقل المعروض من السلع التموينية.

 

احتجاج المحامين على القيمة المضافة

أبرزت صحيفة «المصري اليوم» موجة الغضب من جانب أصحاب «الروب الأسود» في إشارة إلى المحامين ضد قانون «القيمة المضافة» وأن مجلس النقابة يبحث التصعيد ويدعو النقابات المهنية الأخرى للمشاركة، ولكن تولي عاشور صدارة هذا التحرك ربما ينزع عنه صفة الجدية لما هو معروف عنه من ولاء للنظام والأجهزة الأمنية.. 

ورغم ذلك أشارت الشروق إلى هذه الموجة الغاضبة وقالت إن المحامين غاضبون من القيمة المضافة.. واجتماع عاجل لبحث التصعيد.. لافتات “لا للجباية” أمام مكتب النائب العام.. والهتاف: يا مواطن يا غلبان هى ناقصة ضريبة كمان!.. أما صحيفة «الوطن» فبالغت ووصفت وقفة المحامين الاحتجاجية بأنه «ثورة» ضد القيمة المضافة.. وأن ثمة دعوة لتنظيم وقفة بالأرواب السوداء أمام مجلس النواب 10 أكتوبر الجاري. ومن اللافت حقا أن هذه الوقفة لم تتطرق بالنقد والهتاف ضد قائد الانقلاب والمسئول الأول عن كل هذه الأزمات ما يعزز ما ذهبنا إليه من نزع الأنياب عنها وربما كانت مجرد تنفيس يقوم به الموالون للنظام في شكل معارضة ديكورية دائرة الدائرة المرسومة ونتمنى أن يكون رأينا خطأ وأن تكون مثل هذه الوقفات جادة وحقيقة ومعبرة عن تطلعات الشعب وغضبه الحقيقي من نظام أفلس عن تقديم أي إنجاز حقيقي يخفف عن كواهل المصريين.

 

الهلالي يهاجم الإخوان والسلفيين

تم رصد 5 موضوعات عن الإخوان في صحافة اليوم.. منها اثنان حول مخططات الجماعة زعمت الصحف أنها ضد الدولة والشعب و3 عن ضبط طالب يحمل رسالة من “القائم بأعمال المرشد العام” لوالده.

الأهرام اتهمت الجماعة بوضع مخطط لزعزعة الاستقرار.. وفي حوار مع صحيفة الوطن زعم سعد الدين الهلالي أن كلا من الإخوان والسلفيين يخططون لفرض ما «الوصاية» على الشعب من خلال ما أسماه «غزو الأزهر”.

وفي مانشيت الأخبار زعمت أن ثمة رسالة تحريضية من المرشد الذي وصفته بـ«الاستبن» في إشارة إلى الدكتور محمود عزت القائم بأعمال المرشد العام لسجين عبر ابنه الطالب.. وتحدثت المصري اليوم عن ضبط منشورات إخوانية بسجن جمصة.. ولفتت اليوم السابع إلى أنه تم حبس الطالب الذي حمل الرسالة من “عزت” إلى والده.. وأن الرسالة كانت تتضمن تعليمات باستقطاب عناصر جديدة وتنظيم مظاهرات

 

تطورات التحقيقات في محاولة اغتيال النائب العام المساعد

نشرت الصحف 5 موضوعات عن متابعة التحقيقات في محاولة اغتيال النائب العام المساعد، حيث أشارت الأهرام إلى استجواب 80 شخصا وذكرت الشروق أن الأمن يفحص 120 شخصا ويحتجز 4 آخرين.. أما الأخبار فقالت إن الكاميرات رصدت “الإرهابي” قائد السيارة قبل 3 ساعات من التفجير، وهو عكس ما نشرته اليوم السابع تماما التي وصفت كاميرات المراقبة بشاهد ماشفش حاجة! ولم ترصد أيا من تحركات «الجناة» أو كيفية تنفيذ «الجريمة».. ونوهت البوابة أن السيارة المستخدمة في الحادث مملوكة لأحد المواطنين بالدلتا.. ولم يشر أي من الصحف إلى الإخوان في العناوين.. ونذكر فقط بأن الوطن واليوم السابع والبوابة قالت أمس إن حركة تدعى “حسم” تبنت العملية وزعموا أنها تنتسب إلى  الإخوان لضرب السياحة واستهداف القضاء.

 

أخبار متنوعة

1)      “الأهرام”: قمة مصرية – سودانية الأربعاء المقبل.. السيسي والبشير يترأسان أعمال اللجنة العليا المشتركة

2)      “الشروق“: سفير السودان فى القاهرة: ليس لنا أى نشاط ضد مصر فى ليبيا.. ولا ننحاز لأديس أبابا ضد القاهرة.. لسنا محايدين ولكن نبحث عن مصالحنا.. ولولا جهود السودان فى ملف النهضة ما وصلنا إلى ما نحن فيه

3)      “الأهرام”: الخارجية: اتصالات عاجلة لحل مشكلة الصيادين بالسعودية

4)      “الشروق”: صحيفة إيطالية: النائب العام المصري يلتقي عائلة ريجيني فى روما خلال أيام

5)      الأخبار: وزير التعليم: نحتاج ٥٠ مليار جنيه لمواجهة كثافة الفصول

6)      اليوم السابع: بالأسماء.. شبكة تسريب الامتحانات من المطابع السرية.. ضعف الرقابة

والتأمين سهّل سرقة الأسئلة ووصولها لمواقع التواصل ومراكز الدروس الخصوصية

7)      “المصري اليوم”: المحكمة الدستورية العليا تؤجل الطعن على قانون التظاهر إلى 5

نوفمبر.. خالد على يطلب شهادة من “النواب” حول عرض القانون عليه

8)      مانشيت الأخبار: استشهاد ٥ جنود وتصفية ٧ إرهابيين بسيناء..

9)      “الشروق”: اليوم وصول أول رحلة سياحية ألمانية إلى شرم الشيخ.. مصدر فى وزارة

الطيران: عودة السياح الروس فى انتظار الإرادة السياسية لموسكو 

 

 

صندوق النقد يضرب 30 مليون فقير مصري.. الخميس 29 سبتمبر. . أزمة الدولار تفاقم خسائر الشركات

صندوق النقد يضرب 30 مليون فقير مصري

صندوق النقد يضرب 30 مليون فقير مصري

صندوق النقد يضرب 30 مليون فقير مصري.. الخميس 29 سبتمبر. . أزمة الدولار تفاقم خسائر الشركات

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* نجاة “النائب العام المساعد” من محاولة اغتيال بالتجمع الخامس واصابة أمين شرطة و2 من المواطنين بانفجار القاهرة الجديدة

قالت مصادر، إن النائب العام المساعد المستشار زكريا عبدالعزيز نجا، مساء اليوم الخميس، من انفجار استهدف موكبه أثناء خروجه من مبنى النيابة العامة بالتجمع الخامس.

وأوضحت المصادر، أن سيارة مفخخة كانت على أحد جانبي الطريق انفجرت قبل وصول الموكب.

وأصيب أمين شرطة و2 من المواطنين فى الانفجار الذى وقع منذ قليل أمام منزل النائب العام المساعد .

 

 

* صندوق النقد يضرب 30 مليون فقير مصري

“البرنامج المصري المتعلق بصندوق النقد الدولي يضرب 30 مليون فقير”

عنوان اختاره الخبير الاقتصادي ماكس راي في تحليل بصحيفة فاينانشال تايمز البريطانية حول تأثير شروط قرض صندوق النقد الدولي على الطبقة الكادحة في مصر.

وإلى النص الكامل

منذ تقلده سدة الحكم منتصف 2014، يسعى  السيسي لتحقيق هدفين متلازمين، الحفاظ على النظام الاجتماعي، وضخ الحياة في الاقتصاد المصري المتصلب.
ونجح السيسي نسبيا في الهدف الأول، لكنه يتعثر في الثاني.
وفي إطار حاجته الماسة لحافز اقتصادي، يغازل السيسي صندوق النقد الدولي، العدو اللدود لرؤساء مصر السابقين، والذي قد يقدم الاستقرار المالي، ولكن هل يستطيع تقديم الإصلاحات دون تأجيج توترات اجتماعية؟
وفي السنوات التي أعقبت الربيع العربي، وجدت مصر ذاتها في مياة اقتصادية ساخنة، بالرغم من أن بعض المشكلات ليست من صنعها.
الغضب الإرهابي في سيناء العام الماضي تسبب في تعطيل قطاع السياحة الحيوي، كما فترت التجارة الإقليمية بعد وصول عدم الاستقرار السياسي مستويات غير مسبوقة.
محاولات السيسي توفير وظائف كافية للشباب (أكثر من نصف السكان تحت 25 عاما) واجهت تحديات بشكل خاص، لا سيما في ظل الحذر الذي يشوب الاستثمار الأجنبي.
ومع وصول البطالة بين الشباب إلى مستوى يلامس 40 %، تتزايد مستويات الإحباط.
العديد من الشباب اتجهوا إلى المخدرات وانضموا إلى جحافل  المهاجرين إلى أوروبا، الأمر الذي ظهر جليا الأسبوع الماضي في انقلاب مركب مهاجرين في ميناء رشيد.
المشكلات الاقتصادية لمصر تعمقت عبر دعم الجنيه المصري من خلال سعر صرف مصطنع، والتمويل المكلف للدين الحكومي الذي يأكل من احتياطي أجنبي متضائل.
وسعى السيسي دون جدوى إلى إحياء الاقتصاد.
توسيع قناة السويس بتكلفة 8.2 مليار دولار كانت خطوة جريئة لكنها خيبت الآمال، بالرغم من أنه لا يتحمل مسؤولية الركود الاقتصادي العالمي الذي أثر على أهداف الإيرادات الطموحة.
واستمتع السيسي ببعض النجاح في جهود تأمين تعهدات الدعم المالي من حلفاء الخليج الأثرياء، بيد أن انخفاض أسعار النفط قد يتسبب في انحسار الكرم السعودي والكويتي والإماراتي.
وعلى ما يبدو، بعد أن استنفد السيسي كافة الأفكار، وبدافع القلق من حدوث انكماش اقتصادي أكبر، اتجه السيسي إلى صندوق النقد الدولي طالبا المساعدة، في خطوة مثيرة للجدل بالنظر إلى إلى الصفقات المصرية السابقة مع الصندوق، الذي تسبب دواؤه النيوليبرالي للعلل الاقتصادية المزمنة لمصر في اندلاع ما يسمى شغب الخبز” أواخر السبعينيات من القرن المنصرم.
الاحتجاجات المذكورة التي خلفت عشرات القتلى ومئات المصابين أجبرت الرئيس السادات آنذاك إلى إعادة الدعوم التي حثه صندوق النقد الدولي على قطعها.
ومنذ ذلك الحين، ابتعدت الحكومات المصرية عن الإصلاحات التي لا تحظى بشعبية خوفا من إثارة الاضطرابات.
السيسي سيكون خائفا مثل أسلافه من الاقتراب لصندوق النقد الدولي، لكنه لا يملك إلا القليل من الخيارات.
الشهر الماضي، قال صندوق النقد إنه مستعد لمنح مصر، مع تسهيلات في السداد، قرضا بقيمة 12 مليار دولار على مدى السنوات الثلاث المقبلة.
ويتسهدف القرض استعادة الثقة في الاقتصاد، ومواجهة أزمة الصرف الأجنبي.
موافقة مجلس إدارة صندوق النقد على القرض يتوقع أن تحدث قريبا.
لكن مقابل حزمة الإنقاذ، تحتاج مصر البدء في برنامج تقشف يستهدف تقليل عجز الموازنة البالغ حوالي 11 % من الناتج المحلي الإجمالي.
واقترحت الحكومة عددا من الإصلاحات تبدو  منبثقة مباشرة من كتاب صندوق النقد.
ويستهدف السيسي تحقيق اختزال جوهري للديون بحلول عام 2019 عبر مجموعة من الإجراءات القاسية، تتضمن تخفيضا لدعوم الطاقة والكهرباء، علاوة على تطبيق ضريبة القيمة المضافة بهدف توسيع النطاق الضريبي.
وكذلك، ثمة توقعات بحدوث تخفيضات متزايدة في قيمة الجنيه المصري، علما بأن آخر تدخل (من البنك المركزي المصري) كان في مارس الماضي.
ويدور سؤال مفاده، هل يستطيع قرض صندوق النقد الدولي، جنبا إلى جنب مع التعديلات المقترحة، توفير الحافز الاقتصادي وجذب الاستثمارات الغربية الذي تحتاجه مصر بشدة.
حظوظ المصدرين المصريين المتعثرين قد تتحسن، لكن الأمر ربما يحتاج لوقت، لا سيما وأن الأسواق الإقليمية ما زالت محبطة.
البيروقراطية العنيفة التي تتسبب عادة في تعثر البيزنس، ما زالت تمثل عاملا مثبطا للمستثمرين.
واحتلت مصر مكانة فقيرة في مؤشر سهولة ممارسة أنشطة الأعمال، التابع للبنك الدولي، لا سيما في “التبادل التجاري عبر الحدود” و”إنفاذ العقود“.
سيحتاج السيسي إلى مخاطبة تلك الأمور بصورة عاجلة، لأن التعديلات ستتسبب على المدى القصير في رفع مستوى التضخم، وتآكل للدخول المحلية، وسيتحمل الوطأة العظمى من الآلام المالية 30 مليون مصري يعيشون تحت خط الفقر.
مكتفية بوضعها في فقرة ثانوية، في اعتراف ضمني بالصعوبات القادمة، تحدثت اتفاقية صندوق النقد الدولي بشكل مبهم عن “تقوية شبكة الأمان لحماية الفئات الضعيفة خلال عملية التكيف“.
ومن أجل تحقيق هذه الغاية، يقترح الصندوق ترشيد الإنفاق” بحيث تتوفر الأموال لمشروعات البنية التحتية والصحة والتعليم وحماية المجتمع.
إذا كان صندوق النقد الدولي يتصور أن المؤسسة الصناعية للجيش مستعدة للتنازل عن امتيازات للفئات الأكثر ضعفا فتلك مسألة أخرى.
في الماضي، كان الألم المتولد جراء التخفيضات الحكومية لخدمات أساسية يقل تأثيره من خلال برامج الرعاية الاجتماعية للإخوان المسلمين.
بيد أن النهج المتشدد للسيسي تجاه الإسلاميين يجعل من غير المرجح أن يقدم هؤلاء شبكة أمان حال حدوث الأزمات، بما يؤكد الوضع الحساس للرئيس.
ويدرك  السيسي أن الازدهار المستقبلي لمصر يعتمد على قدرته على المضي قدما في الإصلاحات، ولكن إذا أراد تجنب الاضطرابات التي صدمت السادات ومبارك، سيحتاج إلى دعم مالي من شركاء دوليين.
إذا كانت جولة السيسي الحديثة في قمة العشرين شيء يمكن التطرق إليه، فإن الآفاق لا تبدو جيدة، وتجلى ذلك في سخرية الإعلام منه بعد ما بدا أنه تعرض لتجاهل من الرئيس أوباما.
ربما يحصل السيسي على فترة راحة بسبب صندوق النقد الدولي، ولكنها ربما لن تدوم طويلا.

 

 * المعتقل “عادل عبده”: تعرضت للتعذيب بالكهرباء والنيابة ترفض إثبات الواقعة

كشف المعتقل “عادل عبده الخولي” أمام نيابة دمنهور الكلية أثناء توقيعه على قرار الإحالة في القضية 9137 لسنة 2015 أنه تعرض للتعذيب الشديد والصعق بالكهرباء في مناطق حساسة من جسده وضرب وتنكيل شديد طوال 3 أيام أختفي فيها قسريا على يد ضباط ومخبري الأمن الوطني لإجباره على الاعتراف بجرائم لم يرتكبها وللاستفسار عن معلومات لا يعلم عنها شيئا.
و أوضح أن اثار التعذيب التي تعرض لها في انحاء جسده ، مؤكدا ان كاد أن يشرف على الموت من شدة التعذيب.
وأكدت هيئة الدفاع عن معتقلي البحيرة أن النيابة الكلية رفضت إثبات ما قاله في محضر رسمي واكتفت بإخطاره بالقضية ليوقع علها وامرت بعودته إلى محبسه بسجن فرق الأمن بمدينة دمنهور.
يذكر ان داخلية الانقلاب قامت باختطافه من مقر عمله بشركة الدواجن الوقعة بالصحراوي بمدينة النوبارية الاحد الماضي 25 سبتمبر وسط زملاءه عن طريق سيارات جهاز مدينة النوبارية الحكومية وبزي مدني واخفته قسريا ولم تتعرف زوجته على مكان احتجازه إلا بعد إخطاره بالقضية المحالة وتوقيعه على جلستها المقررة 27 أكتوبر المقبل.

 

* ضابط انقلابي يبتز مختفي قسريًّا بالبحيرة ويحصل من زوجته على 54 ألف جنيه

اقتحمت عناصر من داخلية الانقلاب العسكري، فجر اليوم الخميس، منزل المهندس عبد المنعم أبو نار بقرية “اللحوم” التابعة لمركز النوبارية بمحافظة البحيرة والمختفي قسريًّا منذ أربعة أيام.
وقام الضابط الذي قاد عناصر الداخلية لاقتحام المنزل بإجراء اتصالًا هاتفيًّا بالمعتقل الذي أمر زوجته بإعطاء الضابط مبلغ قيمته 54 ألف جنيه ثمن محصول فاكهة خاص بارض المعتقل كان قد باعه منذ ايام ، دون معرفة الأسباب.
وكانت داخلية الانقلاب داهمت مزرعة بمدينة “النوبارية” منذ ثلاثة أيام، واعتقلت صاحبها واثنين من ضيوفه – بينهم “أبو نار”- واقتادتهم إلى جهة غير معلومة.
وأكدت زوجته أن ما حدث يؤكد أن زوجها المهندس عبد المنعم أبو نار يتعرض لإنتهاكات شديدة وتعذيب للإجبار على الاعتراف بجرائم لم يرتكبها.
وطالبت بسرعة تحرك المنظمات الحقوقية وهيئات الدفاع عن المظلومين لإنقاذ زوجها بفضح إخفاءه القسري لليوم الرابع.

 

* اعتقال مواطن من الشرقية و14 آخرين حضروا لتهنئته بالعودة من السفر

اعتقلت قوات امن الانقلاب بالشرقية محمد عمرعدلان و14 آخرين من أصدقائه من منزله ببحر البقر بالحسينية أثناء حضورهم لتهنئته بعودته من السفر الى أرض الوطن.
وقال شهود العيان من أهالى بحر البقر أنهم فوجئوا بعدد من سيارات الميكروباص تحمل أفراد أمن الانقلاب تهاجم منزل عدلان وتعتقل كل من كان فى البيت من أصدقائه الذين حضروا بناء على دعوة منه لتناول الطعام واقتادتهم لجهة غير معلومة حتى الان دون سند من القانون أو ذكر أسباب الاعتقال ومن بين المعتقلين المهندس أحمد شعيل عضو مجلس الشعب

 

* السجن من 15 عاما إلى المؤبد لـ30 “شرقاوي

في واقعة ظلم جديدة، قضت المحكمة العسكرية بالإسماعيلية بالسجن المشدد بحق 30 مدنيا من أبناء مدينة فاقوس بأحكام تتراوح ما بين 15 عاما إلى المؤبد على خلفية اتهامات ملفقة لرفضهم الانقلاب العسكرى الدموي الغاشم.

وكان المحامي العام لنيابات شمال الشرقية، أحال 30 مدنيا من مدينة فاقوس وعدد من قراها بينهم أطباء ومهندسن وطلاب وأطفال إلى محكمة الجنايات العسكرية، بعد أن لفقت لهم نيابة الانقلاب اتهامات لا صلة لهم بها تحت وطأة التعذيب أثناء إخفائهم قسريا.
وندد أهالى وذوو المعتقلين بمحاكمة ذويهم أمام القضاء العسكرى بعد تلفيق التهم التي لا صلة لهم بها، مؤكدين أن المحاكمات الهزلية والأحكام الجائرة لن تثنيهم عن استكمال ثورتهم وإسقاط الانقلاب وقضاته ومحاكمتهم محاكمات ثورية ناجزة.

 

* منظمات حقوقية تجدد مطالبها بوقف عقوبة الإعدام في مصر

جددت منظمات حقوقية مطالبتها بوقف تنفيذ عقوبة الإعدام بمصر نهائيا في هذه الفترة، وذلك حتى تستقر الأوضاع السياسية بالبلاد، مؤكدين أن حالة الاضطراب تؤثر حاليا على عمل القضاء، إذ أن هناك “خلط واضح بين السياسي والقانوني، بما لا يؤمن معه توفر القدر المناسب من تحقيق العدالة والانصاف للمتهمين“.
ودعوا- في بيان لهم الخميس- إلى وقف محاكمة المدنيين أمام المحاكم العسكرية بشكل تام، وتطبيق حق كل فرد بالعرض على قاضيه الطبيعي، وتوفير ضمانات المحاكمات العادلة.
كما طالبوا بالعمل على إبعاد السلطة القضائية عن تأثيرات العملية السياسية، وتفعيل دور القضاء والنيابات في تطبيق القانون وتحري العدالة، لا في إنفاذ وتمرير مآرب السلطات السياسية.
وطالبوا بـ”توفير القدر اللازم لضمان العدالة والانصاف للمتهمين في كافة القضايا؛ وإعطاء المتهمين حقهم في الدفاع عن أنفسهم وإيضاح وجهات نظرهم، وفقا لما يقرره الدستور والقانون.
وشددوا على ضرورة التوقف عن “تلفيق الاتهامات من قبل السلطات التنفيذية، خاصة أجهزة الأمن الوطني وغيرها من مؤسسات وزارة الداخلية التي تعمل على أخذ الاعترافات من المتهمين بعد التعذيب أو الاخفاء القسري لفترات؛ بما يشكك في كافة الاعترافات التي يتم الادلاء بها“.
وأكدوا على ضرورة العمل على استيفاء القضايا من ناحية الأدلة الحقيقية بدلا من تقديم القضايا، وهي لا تحوي أية أدلة سوى تحريات من المباحث وآراء لجهات تنفيذية لا أكثر“.
وطالبوا كذلك بالعمل على تفعيل دور المجتمع المدني ومنظمات حقوق الإنسان وخاصة دورها في الرقابة علي السجون، وحضور جلسات المحاكمات، والتأكد من توافر أكبر قدر ممكن من ضمانات العدالة والحيادية في كافة القضايا.
وقال البيان: “لقد اتخذت حملة إعدام وطن قرارا إنسانيا بأن تعيد التدشين للمرة الثانية لها في خلال ثلاث سنوات؛ وذلك تزامنا مع استمرار النظام المصري (الانقلابي) في سياسته الرامية إلى ربط ما هو قانوني بما هو سياسي، والعمل على تصفية معارضين له عن طريق الحكم عليهم بالإعدام سواء من خلال القضاء الجنائي أو القضاء العسكري“.
وتابع: “ما يحدث يعد انتهاكا خطيرا للحق الأول والأصيل للإنسان، وهو الحق في الحياة، ويعيد البلاد عصورا إلى الوراء، حيث يتم التغول بمنتهى الوضوح على العمل القضائي، ويتم إلباس التصفية السياسية ثوب القانون والعدالة المزيفة“.
وأردف:”متغيرات الأوضاع السياسية حاليا تشكل تغيرا نوعيا في معنى عقوبة الإعدام ومدى موافقتها للدستور والقانون، وهو ما جعل مصر في قرن كامل، وهو القرن العشرين، لا تصدر سوى 1429 حكما فقط بالإعدام، في حين أنه ومنذ انقلاب 3 يوليو 2013 وحتي الآن – أي منذ ما يزيد قليلا عن ثلاثة أعوام فقطأصدرت المحاكم المصرية 1840 قرارا بالاحالة إلي المفتي“.
وأوضح أن أحكام الإعدام الصادرة عقب الانقلاب شملت 44 قضية، صدر فيهم 791 حكما بالإعدام، بينهم 7 تم تنفيذ الحكم فيهم بالفعل، والباقي (784) مازالت قضايا في مراحل النقض المختلفة، ومن بين هذه القضايا 10 قضايا عسكرية صدرت فيها أحكام بالإعدام.
وأشارت حملة “إعدام وطن” إلى أنها تمد يدها لجميع النشطاء والقوى السياسية، وإلى كافة دول وحكومات العالم، وذلك للعمل معا لتحقيق أهداف من شأنها الحفاظ على حق الحياة.
ووقع على بيان الحملة كل من التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، وحملة إعدام وطن، وهيومان رايتس مونيتور، وعدد من المنظمات الحقوقية.

 

* إستغاثة من أسرة معتقل يعاني الإهمال الطبي بمعسكر فرق الأمن المركزي بكفر الشيخ

طالبت أسرة  محمد مصطفى عطيان، 23 عاما، المحتجز بمعسكر فرق الأمن المركزي بمحافظة كفر الشيخ، محتجزمنذ مارس 2016، بضرورة نقله إلى مستشفى، وتلقي جلسات العلاج اللازمة لابنهم.
حيث أن لديه إصابة بغضروف الركبة، وقطع في الرباط الصليبي، نتيجة ظروف الاحتجاز الغير آدمية، وتعذيبه من قبل قوات الأمن الوطني، بحسب ماذكرت أسرته.
ومركز الشهاب لحقوق الإنسان يحمل مديرية أمن كفر الشيخ مسئولية سلامة المواطن “محمد مصطفي عطيان” و يطالب بحق المعتقل القانوني في العلاج المناسب .

 

* اعتقال طالب ثانوي للمرة الثالثة بالشرقية

شنت قوات أمن الانقلاب بالشرقية حملة مداهمات فى الساعات الأولى من صباح اليوم، الخميس، على مدينة أبوكبير والقرى التابعة لها ما أسفر عن عدد من الاعتقالات منها اعتقال محمود علي محمد علي الطالب بالمرحلة الثانوية للمرة الثالثة.
وقال شهود عيان إن حملة مكبرة دهمت بيوت الأهالى بمدينة أبوكبير وعدد من قراها وحطمت أثاث المنازل وروعت النساء والأطفال واختطفت محمود علي محمد علي الطالب بالثانوية العامة للمرة الثالثة وآخرين واقتادتهم بشكل تعسفى إلى جهة غير معلومة حتى الآن.
يشار إلى أن عدد المعتقلين من مدينة أبوكبير وقراها يزيد عن 150 معتقلا من بين ما يزيد عن 2500 معتقل بمدن ومراكز الشرقية، محتجزين فى ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان.
من جانبها حملت رابطة “أسر المعتقلين بالشرقية” مسئولية سلامة المعتقلين لوزير داخلية الانقلاب ومدير أمن الشرقية ومأمور مركز شرطة أبوكبير، وناشدت منظمات حقوق الإنسان بالتدخل وتوثيق الجرائم التى لا تسقط بالتقادم واتخاذ الإجراءات المتاحة التى من شأنها رفع الظلم عن المعتقلين.

 

 * مؤيدون لـ30 يونيو ردا على خطة السيسي للجيش: لا تعد أو ارحل

ردَّ عدد من الشخصيات المؤيدة سابقا لمظاهرات 30 يونيو 2011، التي مهدت التربة للانقلاب العسكري في مصر؛ بحدة وغضب، على ما كشفه رئيس الانقلاب، عبدالفتاح السيسي، من خطة لنشر الجيش المصري في سائر المحافظات، خلال ست ساعات، وذلك في خطابه الاثنين الماضي بالإسكندرية، مبدين دهشتهم من هذا الحديث، دون سابق إنذار، في هذا التوقيت.
وطالبه أحدهم بعدم العودة مرة أخرى إلى الحدث عن الجيش بهذا الشكل، فيما حذره البعض من أن توريط الجيش في تهديداته إنما هو “لعب بالنار”، بينما طالبه آخرون من المؤيدين السابقين له بالرحيل.
وأشاروا إلى أنه يمكن أن يتسبب السيسي بحديثه هذا في رسالة عكسية تظهر أن الأمور سائلة، وأن الاحتمالات مفتوحة، مؤكدين أنه بهذا لا يساعد على إضفاء أية ثقة في قدرة الاقتصاد المصري على تجاوز أزماته، وفق قولهم.
وشدد بعضهم على أن حديث السيسي إنما هو توريط للجيش من أجله هو شخصيا، بعد انخفاض شعبيته، وخاطبوه بالقول: “طلع الجيش من المعادلة.. ولو مش قادر تحكم.. ارحل”، مؤكدين أنه بذلك “دق المسمار الأخير في نعشه“.
وكان السيسي قال في خطابه، بافتتاح منطقة غيط العنب بالإسكندرية، إن تخطيط الدولة يشمل انتشار الجيش خلال ست ساعات لحمايتها والمحافظة عليها.
وأضاف: “الخطة معمولة أن الجيش يفرد في مصر (ينتشر) خلال ست ساعات.. محدش يفتكر إننا هنسيبها، أو هانسمح أنها تضيع مننا“.

السناوي: لا تعد لهذا الحديث مرة أخرى
في البداية، علق عبد الله السناوي في مقاله “أجراس الإنذار التي تدقبجريدة “الشروق”، الأربعاء، على حديث السيسي بالقول: “بكل احترام.. أرجو ألا يعود الرئيس مرة أخرى إلى الحديث عن تدخل الجيش لضبط الأمور من أن تفلت“.
وأوضح الكاتب أن مثل هذه الخطط موجودة دوما وتحظى بالسرية المعهودة، مستدركا: “الحديث نفسه يفضي إلى عكس ما طلب تماما، فهو يومئ إلى قلق بالغ بدوائر السلطة العليا من انقضاض محتمل لاختصار مدة الرئاسة الحالية“.
وأشار السناوي إلى أنه في القلق البادي تتولد رسالة عكسية أن الأمور سائلة، والاحتمالات مفتوحة، كما أنه لا يساعد على إضفاء أية ثقة في قدرة الاقتصاد المصري على تجاوز أزماته، وفق قوله.
وأضاف: “إذا كان هناك خطر حقيقي يلوح بالأفق فالأولى الاعتراف بالأزمة وأسبابها والعمل على تصحيحها وبناء توافقات وطنية واسعة بالحوار والإقناع لا بالإقصاء والتخويف“.
ومذكرا بغرق مركب رشيد، أكد السناوي أن “المقامرة بالحياة يأس من الحاضر، وحذر من أن “هذه حقيقة اجتماعية مرشحة للتمدد بصياغات أخرى، ومن بينها ضخ أنصار جدد في شرايين جماعات الإرهاب“.
وكرر السناوي تأكيدات سابقة له من أنه “في غياب قواعد العدالة أشباح اضطرابات شبه محتمة، وسوف يدفع الثمن باهظا”، مردفا: “إذا أردنا تحصينا لهذا البلد فلابد من فتح المجالين السياسي والإعلامي للحوار العام، ورفع أية مظالم للمعتقلين بغير تحريض على عنف في السجون المصرية“.
واختتم مقاله بالقول: “الانفتاح السياسي يحصن بينما الانغلاق الأمني يمهد الطرق لما هو غامض وخطير.. أجراسه تدق في المكان“.

نادر فرجاني: خطاب قمع.. وحكم بالحديد والنار
وقريبا من الرؤية السابقة، قال أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، نادر فرجاني، في تدوينة عبر صفحته بموقع “فيسبوك”: “السلطان يكشف عن تصوره لدور الجيش، ويسقط عن القوات المسلحة الاحترام الواجب لجيش حماية الوطن: فدور الجيش عنده قمع الشعب، وليس حماية الوطن“.
وتابع: “كنا دائما نفرق بين قوام الجيش الذي نعتبره بحق من الشعب وإليه ونُجله لدوره في حماية الوطن وبين قيادته الحالية من المماليك الفنكوشجية المستولية على السلطة، وتحكم بالحديد والنار، وتنشر الظلم والتعاسة بين عموم المصريين، خلا بطانتهم وأدواتهم“.
وأضاف فرجاني: “للحق كان بعضنا يتخوف من تلك النهاية البشعة لجيش شعب مصر. ولكن لم يدر بخلدنا، ولو في أتعس كوابيسنا، أن يتفوه الكائن بهذا الدور المنحرف للقوات المسلحة لشعب مصر، علنا وجهارا، إذ عنده حسب نطقه أن دور الجيش تحت قيادته، هو حماية حكم المماليك الفنكوشجية وليس حدود مصر“.
وواصل حديثه: “يبدو أنه (السيسي) يشعر بتهديد جدي لسلطانه جراء تصاعد السخط الشعبي على مظالم حكمه، وتماديا في إرهاب أحرار مصر تعلمون الآن، من فمه شخصيا، أن الجيش سيقمع أي تحرك لكم بالضبط كما كمم أفواهكم في السابق بحشد الجيش في الميادين والساحات لمنعكم من حقكم في التجمع السلمي“.

حازم عبد العظيم: لو مش قادر تحكم “ارحل
ومن جهته، انتقد العضو السابق بالحملة الرئاسية للسيسي، حازم عبد العظيم، تصريحاته المشار إليها.
وقال في تغريدة عبر حسابه بموقع “تويتر”: “أكثر شيء مقلق لي في كل هذا الهزل الذي نعيشه.. هو توريط الجيش من أجل الرئيس.. ده لعب بالنار، طلع الجيش من المعادلة.. لو مش قادر تحكم: ارحل“.

يحيى القزاز: دق المسمار الأخير في نعشه
وهاجم أستاذ الجيولوجيا بجامعة حلوان، يحيى القزاز، كلمة السيسي عن الجيش في تدوينة عبر “فيسبوك”، قائلا: “السيسي بيخوفنا بالجيش.. وإحنا ما بنخافشي، السيسي: الجيش جاهز للانتشار في كافة أنحاء مصر خلال 6 ساعات فقط”.. ماذا يقصد السيسي بجاهزية الجيش للانتشار؟“.
وتابع القزاز: “على الجيش أن يحدد موقفه من كلام السيسي.. هل هو جيش السيسي أم جيش الشعب؟“.
وواصل: “الجيش الذي يؤازر قائده الفاسد المستبد، ويقاتل شعبه.. لن يكتب له النجاح، ويفكك نفسه بيديه، ويحفر قبره.. السيسي دق المسمار الأخير في نعشه”، وفق وصفه.

كمال خليل: حديثه عن الجيش بعد انخفاض شعبيته
وانتقد الناشط اليساري، كمال خليل، الخطاب، أيضا. وقال، في تدوينة عبر صفحته بموقع “فيسبوك”: “بمناسبة حكاية الـ6 ساعات اللي الجيش فيهم ينزل وينتشر ويكون جاهزا لقمع أي تحرك شعبي قادم: حينما يتحدث رئيس جمهورية هكذا، وبهذا الشكل الفج.. فهذا ناتج من إحساسه العميق بأن عرش حكمه بدأ يهتز بشدة، وأن شعبية السلطان تآكلت، وأن الخوف بدأ في التسرب بعمق داخل كينونته“.
وتابع خليل: “في بلادنا لدى الطبقة الحاكمة جيشان للقمع: الجيش الأول هو جيش اللأمن المركزي (قرابة نصف مليون جندي)، وهذا الجيش هو الذي يواجه التحركات الشعبية في البداية.. وحينما يفشل هذا الجيش، ويصبح كالريشة في الهواء أمام اندفاع الجماهير (مثلما حدث في 18 و19 يناير 77، ومثلما حدث في 25 يناير) ينزل الجيش الثاني في مدة ال6 ساعات” .
وأضاف: “للطبقة الحاكمة جيشان للقمع وثلاثة أجهزة للتجسس على الشعب (مباحث أمن الدولة – المخابرات العامة – المخابرات الحربية)”.
وواصل الناشط اليساري حديثه: “الجيش حينما ينزل إلى الشارع بعد هزيمة جيش الأمن المركزي: يستطيع قمع انتفاضة الشعب إذا كانت الانتفاضة ضعيفة وغير منظمة.. في حالة قوة الانتفاضة أو (الهبة الشعبية) فإنها تستطيع أن تشل يد القمع، وتستطيع أن تجذب نحوها قطاعات من الجيش.. وساعتها ينقلب السحر على الساحر، ويكون نزول الجيش سببا من أسباب خلع الديكتاتور“.
واختتم خليل تدوينته بالقول: “العامل الحاسم هو قوة الانتفاضة، ومدى عمق التنظيم الشعبي بداخلها”، حسبما قال.

جمال عيد: تهديد الشعب لا يفيد
وفي السياق نفسه، قال مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، جمال عيد، في تدوينة عبر “فيسبوك” إن “الشعوب بحاجة فقط لمؤشر أو علامة أن قادتها مهتمون بالسير في طريق حل مشاكلهم، وحماية حرياتهم“.
وأضاف: “سوف يصبرون طويلا، لكن حين يجدون بالدليل أنهم معادون لحرياتهم وحقوقهم.. فالتهديد لا يفيد“.

أحمد موسى: الجيش مكانه كل شارع.. مش الحدود فقط
وفي مقابل هذا الهجوم الكاسح على السيسي، أعرب الإعلامي الموالي له، أحمد موسى، عن سعادته إزاء خطة السيسي لنشر الجيش في الشوارع، قائلا: “البلد دي عشان تقوم لازم الجيش يكون في كل مكان.. مش يؤمن الحدود.. لأ.. لازم الجيش يكون موجودا على الحدود، وفي كل شارع“.
وأضاف: “إحنا مبسوطين قوي كده.. شاء من شاء، وأبى من أبى.. لما ألاقي الجيش في كل مكان.. أحسن حاجة انتشار الجيش.. الموضوع ده لا يضايق المصريين.. ده يضايق الخاين.. دا أنت شرف ليك تنزل من بيتك كده تلاقي الجيش على الناصية.. على (الطريق) الدائري جيش.. فين المشكلة.. مش مكانه الحدود.. ما الحدود فيها ناس بتؤمن اللي هو الجيش برضو“.

 

 * داخلية الانقلاب تعتقل “رضيع” بتهمة التورط في “مركب الموت“!

ألقت قوات الأمن القبض على “رضيع “على خلفية اتهام خال الطفل بالضلوع في حادث غرق مركب رشيد للهجرة غير الشرعية، والتي راح ضحيته أكثر من 202 شخص، وعندما أصرت الأم على اللحاق بابنها تم احتجازها بالقسم مع رضيعها، لليوم الثالث على التوالي.

وقال عوض عوض محمد 36 سنة، محاسب، من سكان محافظة كفر الشيخ ووالد الرضيع، إنه فوجئ باقتحام رجال الشرطة منزله فى غيابه وحاولوا القبض على زوجته «جيهان أحمد» بسبب وضع اسم شقيقها من ضمن قائمة المتهمين فى غرق المركب، وعندما رفضت زوجتى الخروج معهم قاموا بالقبض على نجلى “محمد” 8 شهور وتركوا المنزل وذهبوا للقسم.

وتساءل والده، ما ذنب الطفل الرضيع يسجن وتوجه له تهمة غرق المركب، هو ده العدل فى البلد بتاعتنا إن طفل رضيع وأمه يباتوا فى القسم يومين من غير معرفة التهم الموجهة لهم وعند السؤال عن أسباب القبض عليهم يكون الرد.. “دول السبب فى غرق المركب“.

وطالب منظمات حقوق الإنسان بالإفراج عن نجله الرضيع وزوجته ومراعاة باقى أبنائه؛ حيث إنهم امتنعوا عن الطعام منذ غياب الأم، وإنه متوقف أمام مركز شرطة مطوبس بكفرالشيخ منذ القبض على زوجته.. أملًا فى مقابلتها وزيارتها.

جدير بالذكر أن حادث رضيع “مركب رشيد” لم يكن الأول منذ الانقلاب العسكرى، فقد سبقه اعتقال رضيع يبلغ من العمر 10 أشهر فقط، فى مارس الماضى، بالتعدي على نهر النيل وتلويثه في قرية السمطا بمحافظة سوهاج.. ويواجه الرضيع ذو العشرة أشهر ووالدُه الاتهام في جنحة قد يصل الحكم فيها إلى الحبس.

 

* تيران وصنافير مصرية” هاشتاج يشعل “تويتر” ردا على هزلية “الأمور المستعجلة

أثار حكم محكمة القاهرة للأمور المستعجلة بوقف تنفيذ حكم مصرية “تيران وصنافير” النشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، فأعادوا مجددا التغريد على هاشتاج (#تيران_وصنافير_مصرية)، الذي تصدر “التريند في مصر الآن، وفى ساعات قليلة.

واعترض المصريون المشاركون في الهاشتاج على إصرار “عواد” على بيع الأرض المصرية مقابل إنقاذه بحفنة من الدولارات، وأعاد النشطاء نشر تصريح للمحامي خالد علي ردا على وقف حكم مصرية تيران وصنافير، بأن “المحكمة غير مختصة واغتصبت اختصاص مجلس الدولة”, ونبهوا إلى أن الاستشكال على الحكم بمصرية الجزيرتين الواقعتين بمدخل خليج العقبة نفذته هيئة قضايا الدولة (محامي الدولة) باسم رئيس الجمهورية بصفته، ورئيس الوزراء بصفته، وباسم الحكومة.

وقال الناشط مجدي كامل: “يعني برضه مش عايزكم تتفاجئوا لو ممدوح شاهين راح مجلس الدولة تاني وهدد أعضاءها تاني، وقرروا يلغوا حكم أول درجة بأن #تيران_وصنافير_مصرية“.

 

 

* بأمر الانقلاب.. لافتات ومشايخ الدعوة السلفية بمطروح يرحبون بـ”تواضروس

بتعليمات من الأمن الوطنى بسلطات الانقلاب، استقبلت الدعوة السلفية وذراعها السياسية حزب النور، أمس، البابا تواضروس بمرسى مطروح، والذي زار المحافظة الأربعاء، بلافتات ترحيب انتشرت في شوارع المحافظة.

وكان من بين المستقبلين لـ”تواضروس” الشيخ علي غلاب إمام الدعوة السلفية بمطروح، والدكتور سالم عبد العاطى رئيس منطقة مطروح الأزهرية، والشيخ محمد يونس مدير عام أوقاف مطروح، والأنبا باخوميوس مطران البحيرة ومطروح.

ويعتبر ذلك انقلابا فى موقف “الدعوة السلفية”، بعدما كان شباب الدعوة السلفية يهتفون في 2009: «يا شنودة لا قداسة، إنت رمز للنجاسة» وهى شعارات كانت ترفضها التيارات الإسلامية الأخرى.

 

 * ناشيونال إنترست”: اقتصاد مصر مهترئ ويسوء يوميا ومصير السيسى غامض

قالت مجلة “ناشيونال إنترست” الأمريكية، إن مصر الآن في ظل حكم قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي تعاني من اقتصاد مهترئ يسوء يوما بعد يوم، في ظل حالة من عدم الرضا التي تنتشر بين الشباب، الأمر الذي قد ينعكس على مصير السيسي الذى فشل فى تقديم أى إنجازات، واعتمد فقط على المنح والقروض التى تأتى من الخارج ولن تستمر طويلا.

وأشارت المجلة إلى أن الأزمة الاقتصادية صاحبتها أزمة اجتماعية أخرى، حيث يبلغ تعداد الشباب في مصر من عمر 10 سنوات حتى 20 عاما نحو 40% من 90 مليون نسمة، علاوة على ارتفاع نسبة البطالة في مصر لتصل إلى 30%، وهو الأمر الذي سيزيد من خطورة الوضع في مصر.

وأكدت المجلة أن هذا السيناريو “الكابوس” لم يحفز الانقلاب لاتخاذ خطوات جادة نحو الإصلاحات الاقتصادية وتشغيل الشباب، وبدلا من ذلك فقد اعتمدت حكومة السيسى على الإنقاذ الخارجي أو الحلول الجاهزة والتي تأتي من الخارج، سواء من المؤسسات الدولية كصندوق النقد الدولي، أو من دول الخليج الغنية، وهذه الإستراتيجية ناجزة حتى الآن، ولكن لن تستمر طويلا.

ولفتت المجلة إلى أن مشاكل مصر تبدأ بالأزمة الاقتصادية الطاحنة، حيث يعاني قطاع السياحة، والذي يعد العمود الفقري وشريان الحياة للاقتصاد المصري، من الكساد بالشكل الذي لم يسبق له مثيل، سواء في فترة حكم حسني مبارك أو حتى في فترة حكم الرئيس محمد مرسي.

وبحسب المجلة، فإن هناك الكثير من الأسباب التي أدت إلى حالة الركود التي تعاني منها السياحة المصرية، وهي عدم الاستقرار الذي تعاني منه شبه جزيرة سيناء، وسقوط الطائرة الروسية من قبل تنظيم الدولة في سيناء، في شهر أكتوبر الماضي.

وسلطت المجلة الضوء على الحياة اليومية للمصريين، والتي قالت عنها إنها أصبحت باهظة التكلفة، حيث يعاني المصريون من ارتفاع أسعار السلع والخدمات وتضاعفت معدلات التضخم، منذ العام الماضي، حيث تقدر اليوم بـ15.5%، وارتفعت أسعار المواد الغذائية والمشروبات الغازية بمعدل الثلث أو أكثر، علاوة على عزم الحكومة رفع الدعم عن السكر والأرز واللحوم.

وتابعت “هذه العوامل زادت من استنزاف الجنيه المتدهور بالفعل، وكان احتياطي النقد الأجنبي يصل إلى 33 مليار دولار في الفترة ما بين عامي 2007 و2010، أما اليوم فقد بلغ الاحتياطي إلى نصف هذا المبلغ تقريبا ليصل إلى 15.6 مليار دولار.

 

 * فشل حكومة السيسي.. المواد الغذائية: ارتفاع سعر السكر لـ9 جنيهات بسبب نقص المعروض

أكد عبد الله إمام، رئيس عضو شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، أن سعر كيلو السكر في الأسواق يتراوح من 8.5 إلى 9 جنيهات، وذلك بعد ارتفاع سعر الطن ليصل إلى 8 آلاف جنيها للقطاع الخاص، موضحًا أن السبب في الزيادات هو نقص المعروض من سلعة السكر لشركات القطاع الخاص في السوق المحلي.

وشدد إمام، في تصريح صحفي، على ضرورة أن تنظر حكومة الانقلاب في خططها إلى السوق الحر وتوفير المعروض منها لمنع وجود أي زيادة على المواطنين خارج البطاقات التموينية، موضحًا أن شركات تعبئة السكر تنتظر قرار وزير تموين الانقلاب بضخ كميات لهم من الشركة القابضة للصناعات الغذائية لضبط الأسعار في السوق الحر

 

 * أزمة الدولار تفاقم خسائر الشركات.. وسلطات الانقلاب تخفض الجنيه

تسببت أزمة الدولار في تفاقم خسائر الشركات المصرية التي تواجه العديد من الأزمات في توفير العملة الصعبة من السوق السوداء، في ظل شح العملة الصعبة في السوق الرسمية.
وغالبا ما تتحمل الشركات فروق سعر صرف بين السعر الرسمي الذي يحدده البنك المركزي المصري عند 8.88 جنيه للدولار، مقابل 13 جنيها للدولار، في السوق السوداء.
وفيما يواصل سعر صرف الدولار ارتفاعه بشكل جنوني في السوق السوداء، فإن البنك المركزي المصري يدرس خفض قيمة العملة المحلية مقابل الدولار خلال الأيام المقبلة، وسط توقعات بأن يقفز التضخم إلى مستويات غير مسبوقة إقليميا ودوليا، بعدما اقترب من مستوى 20 في المئة خلال الفترة الماضية، وذلك وفقا للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء المصري.
وأظهرت نتائج أعمال شركة حديد عز المصرية أكبر منتج لحديد التسليح في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والمدرجة في البورصة المصرية، أن خسائر الشركة بعد حقوق الأقلية تفاقمت في الربع الثاني من هذا العام بنسبة 19.3 في المئة، مقارنة مع مستواها قبل عام، بسبب خسائر فروق العملة.
وقالت الشركة في بيان على موقعها الإلكتروني، إنها تكبدت خسارة صافية بعد الضرائب وحقوق الأقلية قدرها 239.567 مليون جنيه، تساوي نحو 26.98 مليون دولار، في ثلاثة أشهر حتى 30 حزيران/ يونيو الماضي، مقابل خسائر قدرت بنحو 200.755 مليون جنيه خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.
ووفقا للبيان، فقد حققت “حديد عز” مبيعات قدرها 4.035 مليار جنيه في الربع الثاني، مقابل 4.460 مليار قبل عام بتراجع بلغت نسبته نحو 9.5 في المئة.
وبلغت خسائر الشركة من فروق سعر صرف العملة الأجنبية نحو 186.517 مليون جنيه في الربع الثاني، بزيادة تقدر بنحو 540 في المئة عن الربع المقابل من 2015.
وتواجه مصر أزمة شديدة في توفير العملة الأجنبية منذ انتفاضة 2011، وسط تراجع إيرادات السياحة وقناة السويس وتحويلات العاملين في الخارج.
وأرجع العضو المنتدب لـ”حديد عز”، بول شكيبان، خسائر الربع الثاني إلى ضعف “أسواق الصلب العالمية، وتقلبات البيئة المالية في مصر“.
وتفاقمت خسائر الشركة بنحو 11.7 في المئة في النصف الأول من هذا العام، لتبلغ نحو 376.463 مليون جنيه، مقابل خسارة قدرت بنحو 337.060 مليون جنيه قبل عام.
وتراجعت المبيعات 2.7 في المئة إلى 9.002 مليار جنيه خلال النصف الأول، مقابل 9.253 مليار جنيه قبل عام.
وبلغت خسائر فروق العملة خلال النصف الأول 553.150 مليون جنيه، مقابل 19.862 مليون قبل عام.
ويبلغ سعر الجنيه في البنوك 8.88 جنيه للدولار، وبلغ السعر في السوق السوداء الليلة الماضية 13.25 جنيه.

وتلجأ العديد من الشركات في مصر إلى السوق السوداء لتوفير الدولار اللازم لتمويل الاستيراد.

 

 

* إدانة حقوقية للتضييق على تداول المعلومات بمصر

أصدرت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات بيانا، أدانت فيه التضييق على حرية تداول المعلومات في مصر.

وقال البيان- الصادر مساء أمس بمناسبة “اليوم العالمي للحق في المعرفة“- “تأسف التنسيقية المصرية للحقوق والحريات أن يأتي اليوم العالمي للحق في المعرفة، 28 سبتمبر 2016، في حين يعاني المواطن المصري بشدة في سبيل الحصول على هذا الحق، كما يعاني كل من يمتهن حرفة لها علاقة بهذا الحق الأصيل، خاصة الإعلام والصحافة، حيث يأتي هذا اليوم وما زال هناك ما يقرب من نحو 90 صحفيا وإعلاميا معتقلين في السجون المصرية جراء ممارسة عملهم في الحصول على الخبر أو المعلومة ونقلها إلى الجماهير، كما أوصت هيئة مفوضي الدولة، الأحد 25 سبتمبر 2016، برفض الدعوى المقامة من مؤسسة حرية الفكر والتعبير، والتي طالبت فيها بوقف تنفيذ قرار وزارة الداخلية بإجراء مناقصة لما سمي بـ”مشروع رصد المخاطر اﻷمنية لشبكات التواصل الاجتماعي“.

وأضافت “وهو المشروع الذي يعد خرقا لمساحة الحرية التي يجب أن تتوافر في تعامل الأفراد والجماهير مع كافة تقنيات الوسائط والمعلومات الحديثة“.

وأضافت “قد بلغت الانتهاكات الأمنية بحق صانعي المعرفة ذروتها في النصف الأول من العام الحالي 2016، حيث شهدت تلك الفترة اقتحام نقابة الصحفيين واعتقال صحفيين من داخلها؛ واحتجاز نقيب الصحفيين وآخرين في وقائع هي الأولى في تاريخ نقابة الصحفيين والصحافة المصرية“.

وتابعت “هذا بخلاف صدور أحكام بالإعدام على 4 من الصحفيين والعشرات من الانتهاكات الأخرى التي تشمل الاعتداءات البدنية والمنع من التغطية، وكذلك وقف برامج وحظر النشر في العديد من القضايا، والتي بلغت في النصف الأول من العام 2016 نحو 16 واقعة حظر، إضافة إلى حالات حظر أخرى أصدرتها المحاكم في قضايا شغلت الرأي العام، مثل قضية الفساد التي أعلن عنها المستشار هشام جنينة، طبقا لما وثقه المرصد العربي لحرية الإعلام هذا العام“.

ومن جانبها، تؤكد التنسيقية أن كل ما سبق يعني أن مصر تعاني حاليا من قيد وطوق أمني شديد يحجب عن المواطن حقه الأصيل في المعرفة، وفي الحصول علي المعلومات“.

ودعت التنسيقية إلى إفساح المجال لحرية تداول المعلومات والتوقف عن ملاحقة الصحفيين والنشطاء، والإفراج الفوري والعاجل عن كل من كان اعتقاله بسبب أداء هذا الحق الأصيل“.

 

* كارثة.. إسرائيل تراقب “مترو القاهرة” بالصوت والصورة برعاية الأجهزة السيادية!

كشفت مصادر مطلعة بشركة مترو الأنفاق عن استحواذ شركة إسرائيلية على الشركة الكندية المصنعة لبرنامج تشغيل كاميرات مراقبة مترو أنفاق القاهرة الكبرى، ما يعنى إمكانية نقل محتويات وصور كاميرات مراقبة محطات مترو الأنفاق للكيان الإسرائيلى.
وشددت المصادر على عدم اعتراض الأجهزة السيادية، وفى مقدمتها المخابرات العامة والعسكرية، على هذه الكارثة رغم خطورتها على الأمن القومى، حيث تعتبر مراقبة المترو تجسسا بالصوت والصورة على ملايين المصريين بالمترو من الكيان الصهيونى، الذى يعتير العدو الحقيقى للعرب والمسلمين، بعيدا عن العلاقة الودية لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى بهذا الكيان.
وأكدت المصادر بيع شركة البرمجيات الكندية Aimetis، المصنعة لبرنامج تشغيل الكاميرات، إلى شركة إسرائيلية بمبلغ 14 مليون دولار، مطلع 2016.

وبحسب “الوطن”، الموالية للانقلاب، فى عددها الصادر اليوم الخميس، فإنه رغم إعلان بيع الشركة الكندية، المنتجة لبرنامج Symphony لتشغيل كاميرات المراقبة، إلى شركة إسرائيلية، لم تقم شركة مقاولات الإلكترونيات المصرية بإبلاغ شركة المترو لتغيير البرنامج، خوفا من تكبد أموال إضافية لتغيير البرنامج، فاستمر العمل به حتى الآن، برغم استشعار جهة سيادية الخطر وإبلاغها للشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق، عبر خطاب يفيد بضرورة تغيير برنامج تشغيل كاميرات المراقبة.

وأضافت المصادر أن برنامج كاميرات المراقبة يتكلف تغييره أكثر من 10 ملايين جنيه، وبناء عليه تم تحويل الموظف الذى قام بعمل المناقصة للتحقيق، وهو تحقيق روتينى فقط لإيجاد عذر أو مبرر، تحسبا لطلب الجهاز المركزى للمحاسبات وهيئة الرقابة الإدارية، وأوضحت أن الجهة السيادية التى أرسلت التحذير تعتبر هذه القضية أمنا قوميا؛ لتخوفها من اختراق إسرائيل للبرنامج ومراقبة العاصمة المصرية على مدار اليوم، من خلال كاميرات المراقبة التى تنقل تحركات المواطنين دائما داخل محطات وأنفاق المترو.

وأوضحت أن شركة مصرية متخصصة فى توريد كاميرات المراقبة اشترت كاميرات سويدية من نوع Axis وتشغلها على برنامج Aimetis، أو سيمفونى، وهذه الكاميرات تستطيع العمل على برامج كثيرة جدا، من ضمنها «سيمفونى» الإسرائيلى، لذلك ستتحمل الشركة الموردة للكاميرات والبرنامج نصف المبلغ، وشركة المترو النصف الآخر لتغييره.

من جانبه، قال الدكتور أسامة مصطفى، خبير تكنولوجيا المعلومات: «من السهل جدا اختراق برنامج مراقبة الكاميرات إذا كان متصلا بالإنترنت، إن لم يكن محميا، فكاميرات المراقبة عادة لا تحتاج إلى برنامج تشغيل إلا إذا كانت تحتاج إلى أرشفة ومعالجة صور، وهذا ما ينطبق على الهيئات والمؤسسات الكبرى التى تستخدم عشرات الأجهزة من الكاميرات فى أوقات طويلة من خلال استقبال جميع البيانات على سيرفر كبير».

بينما أكد الدكتور عادل عبد المنعم، خبير أمن المعلومات، احتمالية اختراق البرامج المشغلة لكاميرات المراقبة عند اتصالها بشبكة الإنترنت، خاصة عند استخدام البرنامج من قبل غير المصنعين له، مثل الشركات والهيئات المصرية التى تستخدم برامج مصنعة فى الخارج، وطالما أن المستخدم ليس هو المبرمج فلن يستطيع المستخدم معرفة خبايا المبرمج والتقنيات التى قد يستخدمها فى اختراق البرنامج ونقل المعلومات خارج الدولة بكل سهولة.

وأضاف- وفق “الوطن”- أن ما يؤكد هذه النظرية قيام العميل السابق لوكالة الأمن القومى الأمريكية إدوارد سنودن على مدار العامين الماضيين بنشر العديد من الوثائق المهمة التى تحدثت عن تجسس وكالة الاستخبارات الأمريكية على العالم من خلال شركة تكنولوجيا كبيرة، فما بالك بالشركات الصغيرة التى تستطيع الوصول إلى البيانات من خلال شفرات سرية لا تستطيع أجهزة الحماية منع اختراقها“.

وطالب «عبد المنعم» الحكومة المصرية بإنشاء هيئة مستقلة لدراسة برامج التشغيل وتوحيد الموافقات بدلا من ترك المجال مفتوحا لكل الشركات باستخدام أى برنامج، وهذه الجهة يكون الهدف من إنشائها هو إعطاء الاعتماد أو الموافقة أو الرفض».

كانت صحف مصرية قد نشرت، يوم الإثنين 26 يناير 2015، أخبارا عن فوز إحدى شركات التكنولوجيا بمناقصة تركيب 1800 كاميرا مراقبة بمحطات مترو الأنفاق، بالخطوط الثلاثة، بتكلفة 38 مليون جنيه، وأبرزت تصريحات المهندس علي فضالى، رئيس الشركة المصرية لإدارة وتشغيل المترو، التى قال فيها: «من المقرر أن تبدأ الشركة عملها مطلع الشهر المقبل»، وأضاف «فضالى» أن الهدف هو مراقبة جميع مداخل ومخارج المحطات بشكل لحظى لإحباط أى محاولة تخريب أو زرع عبوات ناسفة“.

وطرحت شركة المترو مناقصة لشراء كاميرات المراقبة، خلال نوفمبر الماضى، بعد أن قامت بالتنسيق مع قوات الأمن على تركيب بوابات إلكترونية للكشف عن المتفجرات وتعزيز الإجراءات الأمنية.

 

أجهزة الانقلاب متوترة وتتحسب لشيء خطير سيحدث.. الأربعاء 28 سبتمبر. . مقبرة الأحياء وانتهاكات سجن العقرب

انقذوا معتقلي العقرب

سجون الانقلاب مقابر

سجون الانقلاب مقابر

أجهزة الانقلاب متوترة وتتحسب لشيء خطير سيحدث.. الأربعاء 28 سبتمبر. . مقبرة الأحياء وانتهاكات سجن العقرب

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية    

 

* الانقلاب يختطف صاحب مزرعة وضيوفه بالنوبارية

اقتحمت قوات أمن البحيرة، اليوم، مزرعة المواطن خالد علم الدين، وقامت بإلقاء القبض عليه وعلى اثنين من ضيوفه هم “عبد المنعم عبد الفتاح أبو نارالمقيم بالنوبارية وصاحب مزرعة، و”عبد الرزاق علي إسماعيل” من مدينة حوش عيسي، واقتادوهم إلى جهة غير معلومة.

فيما حذرت أسرهم من تعرضهم لأي سوء، مطالبة منظمات حقوق الإنسان بالتدخل لمعرفة مكان ذويهم أو الإفراج عنهم.

من جانبه، حمَّل مركز الشهاب لحقوق الإنسان وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب ومديرية أمن البحيرة مسؤولية سلامة المواطنين الثلاثة، ويطالب بسرعة الكشف عن مكان احتجازهم والإفراج عنهم.

 

 

* معتقل مفرج عنه يروي مأساة معتقل آخر بسجن برج العرب

روى معتقل مغرج عنه مأساة شاب أعتقل عشوائيا منذ 4 أعوام بالاسكندرية ، فيقول :
محمد محمود مشحوت شاب مصرى من العامريه .اسكندريه . عمره 31سنه وبيشتغل مدرس رياضيات فالبحيره اتقبض عليه عشوائيا بعد الشغل اثناء ذهابه لمنزله على خلفية احداث سيدى جابر2013 محمد اصيب فالبدايه باكتئاب حاد بعد الاهانه والتعذيب اللى اتعرضلهم .محمد اتحكم عليه ب15 سنه بدون ما يعرف هو اتقبض عليه ليه . الموضوع كان صدمه لمحمد حالته سائت جدا والاكتئاب بقى مرض نفسى شديد . محمد موجود فسجن برج العرب مفيش حد بيساعده . ادارة السجن لما بيتعب بيضربوه ويرموه فالتاديب ومقعدينه مع الجنائين وبيضربوه . محمد طلعلى فيوم وشه وارم وايده وارمه لان واحد من الجنائيين ضربوا . محمد بقى شبه ميت بيخاف يتكلم وبيخاف يقول انه بينضرب . محمد وانا خارج من السجن كان ماسك فايدى وبيعيط وبيقولى خدنى معاك متسيبنيش هنا . انا عاوز امشى . دول 15سنه
انا كنت ممكن ابقى محمد واى حد فينا ممكن يتعرض للى اتعرضله والصدمه تكون شديده عليه وميتحملهاش ويبقى زيه .
محمد الى الان برغم سؤ حالته اللى مستحيل اقدر اوصفهالكم ادارة السجن معرضتهوش على طبيب متخصص ولا راح مستشفى

محمد حياته في خطر دونوا عنه. فربما نكون سببا فى انقاذ ما تبقى منه

 

 

 *السيسي سيشارك في جنازة “بيريز

ذكرت إحدى الإذاعات الإسرائيلية أن زعيم عصابة الانقلاب “عبد الفتاح السيسي” سيكون ضمن المشاركين في جنازة الرئيس الإسرائيلي السابق شيمون بيريز، والتي تقام يوم الجمعة القادمة في جبل هرتسل بالقدس.
وبعنوان “أوباما يصل لوداع شيمون بيريز.. القائمة الكاملة للمشاركين بالجنازة”، قالت إذاعة “كول حاي” الإسرائيلية بحسب “التحرير” إنه “هذا الصباح ستنتهي الاستعدادات لاستيعاب رؤساء الدول والصحفيين والضيوف المتوقعين الذي سيشاركون في وداع الرئيس الإسرائيلي الأسبق شيمون بيريز، والذي ستهبط طائراتهم في مطار بن جوريون“.
ونقلت الإذاعة عن بيان لوزارة الخارجية الإسرائيلية جاء فيه إن “وفود دولية أكدت مشاركتها في جنازة الرئيس التاسع لإسرائيل، ومن بين المشاركين بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة، والرئيس الأميركي ونائبه جو بايدن، ووزير خارجيته جون كيري، والرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون وزوجته هيلاري، ومستشارة ألمانيا أنجيلا ميركل، والرئيس الألماني يواقيم جاوك والفرنسي فرانسوا هولاند ورئيسة الوزراء البريطاتية تيريزا ماي والأمير تشارلز وزوجته، ورئيس وزراء كندا جستين ترودو الذي سيأتي مع وزير الخارجية، وملكة هولندا، و الرئيس الروماني كلاوس يوهانس، ورئيس توجو باورا جنسينجبا والمكسيكي اتريكا بانيا نايتو.
ولفتت إلى ان عبد الفتاح السيسي والملك الأردني عبد الله سيشاركا في جنازة بيريز وكذلك رئيس لاتفيا وليتوانيا سيحضرون لوداع الرئيس الإسرائيلي السابق، علاوة على توني بلير رئيس وزراء بريطانيا الأسبق والرئيس السويسري ووزير خارجية النمسا ونظيره البرتغالي“.

 

* هلاك مجرم مذبحة قانا الصهيوني بيريز

انتهت حياة رئيس الكيان الصهيوني السابق ومجرم الحرب شيمون بيريز، فجر اليوم الأربعاء 28 سبتمبر 2016 عن عمر ناهز الـ93، بعد صراع مع المرض، هلك على إثره رغم محاولات إنقاذه التي لم تشفع له من مشاهدة النهاية التي ينتظرها شهداء القضية الفسطينية والمسجد الأقصى.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية العامة: إن بيريز كان يعالج منذ أسبوعين في مستشفى “تل هشومير” في البلاد، إثر نزيف دماغي أصيب به مؤخرًا.

وكان بيريز أصيب في 13 سبتمبر الماضي بجلطة دماغية رافقها نزيف داخلي نقل على إثرها الى قسم العناية الفائقة؛ حيث أعلن الأطباء أن وضعه حرج وأخضع للتنفس الاصطناعي في قسم العناية المركزة.

وقد شغل بيريز على مدى 5 عقود مناصب نيابية ووزارية مختلفة، وهو الوحيد في إسرائيل الذي تولى منصبي رئاسة الدولة ورئاسة الوزراء.

ووُلد بيريز عام 1923 في بولندا، وفي عام 1934 سافر إلى إسرائيل.

وبيريز هو الشخصية الأخيرة ضن ما يسمى بجيل مؤسسي إسرائيل، وأحد المهندسين الرئيسيين لاتفاق أوسلو للسلام مع الفلسطينيين في 1993.

تولى بيريز رئاسة الحكومة مرتين بين 1984 و1986، ثم في 1995-1996، والرئاسة بين 2007 و2014، وشغل على مدى أكثر من 50 عامًا جميع مناصب المسؤولية تقريبًا من دفاع وخارجية ومالية وسواها.

كان بيريز أيضًا أحد مهندسي البرنامج النووي لإسرائيل التي تعتبر القوة الذرية العسكرية الوحيدة في الشرق أ.

ويرتبط اسمه ببداية أنشطة الإستيطان في الضفة الغربية المحتلة، وبقصف مخيم تابع للأمم المتحدة في بلدة قانا في جنوب لبنان في 1996 في مجزرة راح ضحيتها مئات الفلسطينيين العزل كذلك يُعد من مهندسي “العدوان الثلاثي” على مصر عام 1956.

وكان بيريز يصنف من بين “صقور” حزب العمل، وقد وافق حين كان وزيرًا للدفاع في السبعينيات على بناء أولى المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية المحتلة.

وتدين إسرائيل لبيريز بشركات الأسلحة وصناعات الطيران النافذة التي تملكها، فضلاً عن تحقيقه التعاون العسكري مع فرنسا في الخمسينيات.

ويقول خبراء أجانب إنه “مؤسس” البرنامج النووي الإسرائيلي الذي جعل تل أبيب القوة النووية السادسة في العالم

 

 

* سلطات الانقلاب تحتجز سبعة حجاج فلسطينيين من سكان قطاع غزة

ما زالت سلطات الانقلاب تحتجز سبعة حجاج فلسطينيين من سكان قطاع غزة، وذلك فور عودتهم من السعودية عقب أداء فريضة الحج لهذا العام.

وأكد مصدر أن “مصر ما زالت تحتجز سبعة من حجاج غزة؛ بينهم حاج مريض وامراة مسنة”، نافيا صحة الأنباء التي تحدثت عن إطلاق سراحهم

ونفى دبلوماسي بسفارة فلسطين لدى القاهرة أن تكون سلطات الانقلاب وجهت لهم اتهامات متعلقة بـ”الإرهاب” في سيناء.

 

 

* اتحاد عمال فرنسا لـ “السيسي”: أوقف اضطهادك لعمال الترسانة البحرية

أرسل الاتحاد النقابى الفرنسى (سوليدار) رسالتين، الأولى إلى عبدالفتاح السيسي، والثانية إلى وزير القوى العاملةبحكومة الانقلاب، يطالبون فيهما بوقف كل الإجراءات المتخدة في شأن عمال الترسانة البحرية، والإفراج الفوري عنهم، فى إطار الحملة الدولية للتضامن مع عمال الترسانة البحرية.

قال الاتحاد في رسالته، أمس الأول، لقائد الانقلاب العسكري: “بلغنا أن خمسة عشر عاملاً بترسانة السفن البحرية بالإسكندرية معتقلون منذ أكثر من أربعة أشهر.. جريمتهم الوحيدة أنهم ارتكبوا أفعالا مطابقة للمعاهدات الدولية المتعلقة بحقوق العمال، التي تعد مصر من الدول المصادقة عليها“.

وسخرت الرسالة من القمع المتصاعد في مصر، بقولها: “هم بالفعل متهمون بتحريض العاملين بقطاعات الشركة المختلفة على الأمتناع عن العمل من خلال قيامهم بالدعوة إلى التجمع وتنظيم وقفة احتجاجية داخل الشركة قصد عرقلة سير العمل والإخلال بانتظامه

وبعد التأجيلات المتكررة، ستصدر المحكمة العسكرية حكمها يوم 18 أكتوبر القادم بخصوص العمال الخمسة عشر المعتقلين.. فمنذ أكثر من أربعة أشهر، وأسرهم بدون مورد رزق، خاصة بعد أن تم تعليق دفع رواتبهم.

ومن جهة أخرى، فقد تم اتخاذ إجراءات لنفس الأسباب ضد إحدى عشر من زملائهم.

وإلى جانب المنظمات المصرية التي تساندهم، يطالب الاتحاد النقابي متضامنون بـ وقف كل الإجراءات المتخدة في شأنهم الإفراج الفروي عن العمال المعتقلين.

إلى ذلك، أصدرت اليوم، شركة «إكسون موبيل»، قراراً بإيقاف محمد حسن إبراهيم طلبة، مشرف حوش مستودع وقود المكس بالإسكندرية، لمدة شهرين عن العمل بسبب رفعه دعوى قضائية هو وعدد من زملائه ضد رئيس مجلس إدارة الشركة، والمقرر نظرها فى محكمة جنح مينا البصل أكتوبر المقبل.
كان العامل قد استُدعي للتحقيق بالشركة ـ علي خلفية القضية التي رفعها عدد من العمال 25 سبتمبر الجاري ضد رئيس مجلس إدارة شركة إكسون موبيل مصر أسامة العمروسي وضد شركة ibs  لتوريد العمالة والتي سيصدر الحكم فيها يوم 22اكتوبر المقبل، وقررت الإدارة بمنعه من دخول عمله بمستودع وقود المكس وإيقافه شهرين عن العمل.

وتساءل شكري قشطة رئيس نقابة العاملين بشركة إكسون موبيل ، في تصريحات صحفية، اليوم، عن هذه العقوبة الغريبة التي لم تعرفها الشركة طوال تاريخها وخاصةً أنه كان قد حضر التحقيق مع العامل الذي لم يوجه له المحقق أية تهمة بل كان مجرد استفسار عن بعض الامور المتعلقة بالقضية المرفوعة من العمال.

وأكد شكري أن هذه وسيلة جديدة لإرهاب العمال قبل النطق بالحكم في القضية لإعاقة تنفيذ الحكم في حالة صدوره لصالح العمال وهو ما لن يحدث وأن العمال لن يتراجعوا عن المطالبة بحقوقهم وتنفيذ بنود اتفاقية العمل بينهم وبين الشركة والتي تقضي بالتعاقد مع العمال مباشرةً دون وسيط.

وحذر قشطة من استمرار انتهاج الشركة لتلك السياسة التي سوف تؤدي إلي إشاعة الغضب الشديد بين العمال وإفقادهم الأمل في المفاوضة وما توصلت إليه من نتائج وهو بمثابة أمر يصعب معه توقع ردة فعل العمال، كما طالب قشطة بمراجعة نتائج التحقيق والعدول الفوري عنها واعتماد الحوار كحل وحيد لمشكلات الشركة مع العمال.

إلى ذلك، دانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، القبض على عدد من قيادات النقل العام بعد دعوات للإضراب عن العمل، من أجل المطالبة بعودة تبعية الهيئة لوزارة النقل، وزيادة مكافأة عائد الإنتاج بالنسبة للسائقين، وللحصول على مستحقات مالية متأخرة.

وطالبت الشبكة، في بيان، الثلاثاء، بوقف وانتهاك الدستور والقانون، والإفراج عن العمال أو عرضهم على النيابة بشكل قانوني، والكف عن قمع الاحتجاجات السلمية، وخنق المجال العام.

وأكدت الشبكة، أن الاحتجاج بكل الطرق السلمية حق للعمال وللمواطنين بشكل عام، ولا يُعقل أن تقابله السلطات بمخالفة القانون والضرب عرض الحائط بمواد الدستور. مضيفة أنها ليست المرة الأولى التي يتعرض العمال للقمع بسبب احتجاجات واضرابات سلمية، حيث دانت الشبكة العربية في 29 مايو الماضي، إحالة عمال الترسانة البحرية إلى النيابة العسكرية، للتحقيق معهم بعد تنظيمهم وقفات احتجاجية. وحولت إدارة شركة الترسانة 52 عاملًا للنيابة العسكرية بتهمة التظاهر والتجمهر والتحريض على الإضراب.

وكانت قوات الأمن، ألقت القبض على 6 من القيادات النقابية في هيئة النقل العام من منازلهم، مساء الجمعة الماضي، ولم يتمكن زملائهم من معرفة أماكن احتجازهم حتى الآن، قبل بداية الإضراب الذي أعلن عن تنظيمه العاملين بهيئة النقل العام، للمطالبة بعودة تبعية الهيئة لوزارة النقل وزيادة مكافأة عائد الإنتاج بالنسبة للسائقين، وللحصول على مستحقات مالية متأخرة، ونقل تبعية الهيئة لوزارة النقل، وإقالة رئيس الإدارة الطبية.

كما ألقت قوات الأمن، الاثنين، القبض على القيادي العمالى المفصول، صلاح متولي، ولم يتمكن ذويه من معرفة مكان احتجازه حتى الآن، وبذلك يكون سابع حالة اعتقال في صفوف العاملين بهيئة النقل العام، بعد القبض على 5 من زملائه السبت الماضي، وعلى زميل له يوم الأحد.

 

 

 * تزامنا مع ضريبة القيمة المضافة: 10 % زيادة في أسعار منتجات الألبان

 أكد جلال معوض عمران، عضو شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، أن أسعار الألبان والجبن شهدت ارتفاعا ملحوظا خلال الفترة الماضية بنسبة 10% رغم إعفائها من ضريبة القيمة المضافة.
قال عمران، في تصريحات صحفية، إن الجبن الرومي والبراميلي والمزبدة ارتفعت بنسبة 10%، وكذلك الألبان “السايبة” ارتفعت من 7.5 للكيلو إلى 8.5 جنيهات والألبان المعبأة من 9 إلى لـ10 جنيهات، وألبان لمار من 9.5 إلى 10 جنيهات.

 

* رايتس ووتش” مصر تنتهك حقوق سجناء “مقبرة الأحياء

اتهمت منظمة “هيومن رايتس ووتش” سلطات الانقلاب في مصر بانتهاك حقوق السجناء، وأشارت إلى الانتهاكات الخطيرة التي تتم في سجن العقرب شديد الحراسة.

وأشار التقرير الذي أصدرته المنظمة الدولية رفيعة المستوى اليوم الأربعاء إلى أن النزلاء في هذا السجن، ومعظمهم سجناء سياسيون، يعانون من العزلة والضرب والحرمان من الطعام والدواء، وتابعت أن تلك الانتهاكات المعتادة قد تكون أسهمت في وفاة بعض النزلاء.

وجاء في التقرير الذي صدر في 58 صفحة بعنوان “حياة القبور.. انتهاكات سجن العقرب في مصر”، أن موظفي سجن العقرب يقومون بضرب النزلاء ضربًا مبرحًا وعزلهم في زنازين “تأديبية” ضيقة، مع منع زيارات الأهالي والمحامين، وعرقلة رعايتهم الطبية. ويوثق التقرير المعاملة القاسية واللاإنسانية للسجناء على أيدي عناصر وزارة الداخلية المصرية؛ إذ اعتبرت المنظمة أن هذه المعاملة قد ترقى إلى مصاف التعذيب في بعض الحالات، وتنتهك المعايير الدولية الأساسية لمعاملة السجناء.
ولفت التقرير إلى أن الانتهاكات في سجن العقرب مستمرة؛ حيث يحتجز نزلاؤه في زنازين دون أسرّة نوم أو مستلزمات النظافة الشخصية الأساسية، دون مراقبة من النيابة أو جهات الرقابة الأخرى، وراء جدار من السرّية شيدته وزارة الداخلية.

وجاء التقرير بناءً على مقابلات مع 20 من أهالي النزلاء المحتجزين بسجن العقرب، ومحاميَين اثنين وسجين سابق، واطلعت على سجلات طبية وصور للسجناء المرضى والمتوفين.

وأشار أقارب السجناء إلى أن الظروف في سجن العقرب تدهورت كثيرًا في مارس 2015، عندما عيّن قائد الانقلاب اللواء مجدي عبد الغفار وزيرًا لداخلية الانقلاب في أغسطس 2015؛ حيث حظر مسؤولو داخلية الانقلاب جميع زيارات الأهالي والمحامين، وعمليًا جرى عزل السجن تمامًا عن العالم الخارجي.
ومنعت سلطات السجن الأهالي من تسليم الطعام والدواء المطلوبين بشدة، في ظل عدم توفرهما بالشكل المناسب في السجن، الذي لا توجد به مستشفى أو زيارات منتظمة من الأطباء.

وأشار التقرير إلى أنه بين مايو وأكتوبر عام 2015 توفي على الأقل 6 من نزلاء العقرب وراء القضبان، وقابلت المنظمة أهالي 3 من المتوفين إذ اتضح أن اثنين من المتوفين شُخِّصا بالسرطان والثالث بالسكري، وقال الأهالي إن السلطات منعت السجناء من تلقي العلاج أو تسلم الدواء في الوقت المناسب، ورفضت النظر في أمر الإفراج المشروط عنهم لأسباب طبية، ولم تحقق في وفاتهم.

وأشار التقرير إلى أن السجن يضم العديد من أعضاء حزب “الحرية والعدالة، بينهم نائب المرشد العام للإخوان المسلمين خيرت الشاطر، إذ قابلت “هيومن رايتس ووتش” ابنته عائشة الشاطر، التي وصفت حياة النزلاء في السجن بـ”حياة القبور“.

وذكرت المنظمة أن جهاز الأمن الوطني التابع لوزارة الداخلية هو الذي يدير سجن العقرب فعليًا، مستعينًا بسلطات تتجاوز سلطات القضاء.

وتابعت “هيومن رايتس ووتش” أن الوضع لم يتبدل كثيرًا في سجن العقرب منذ عام 2015، مضيفة أنه يحتجز في هذا السجن نحو 1000 سجين، بحسب تقدير الأهالي. وبين السجناء معظم القيادات العليا للإخوان المسلمين، وأعضاء في تنظيم الدولة الإسلامية” ، وصحفيون وأطباء.

وطالبت المنظمة وزارة داخلية الانقلاب بإنهاء حظر الزيارات التعسفي فورًا، وضمان الزيارات المنتظمة للأطباء إلى السجن مع إتاحة الرعاية الطبية بانتظام، بالإضافة إلى تزويد النزلاء بالمستلزمات الأساسية للنظافة الشخصية والراحة.

واعتبرت المنظمة أنه يجب أن تسمح الحكومة المصرية بزيارة مراقبين دوليين للسجن، وتشكل لجنة وطنية مستقلة لها سلطة إجراء زيارات غير معلنة للسجون وأماكن الاحتجاز الأخرى، وأن تحيل الشكاوى إلى النيابات العامة المختصة.

كما طالبت “هيومن رايتس ووتش” النيابة العامة المصرية بإجراء التحقيق في وفيات السجناء، وتوجيه التهم إلى المسؤولين في سجن العقرب الذين لهم صلة بأي أعمال تعذيب أو معاملة قاسية أو لاإنسانية.

 

* الشرطة تعتقل طلاب “معاهد تمريض” وتتوعد بضربهم

اعتقلت قوات الشرطة المكلفة بحماية وزارة التعليم العالي عددًا من الطلاب والطالبات المحتجين، بعد تظاهراتهم أمام الوزارة لتعديل لائحة الانتساب للجامعة.

وكانت مشادات قد نشبت بين الطلاب وقوات الشرطة المكلفة بتأمين وزارة التعليم العالي، اليوم الأربعاء، وذلك بعد منعهم من دخول مقر الوزارة؛ تنديدًا بتغيير لائحة الانتساب إلى كليات التمريض ورفع النسبة من 75% إلى 90%

جدير بالذكر أن أمين شرطة ضمن فرقة شرطة مكلفة بتأمين وزارة التعليم العالي قام بتهديد طالبات وطلاب معاهد التمريض الفني المحتجين، بالضرب في حال عدم الانصراف.

وقامت إحدى الطالبات بالصراخ في وجه الشرطي بقوله: ما تمدش إيدك على حد، فيما رد الشرطي: اللي حيتمسك حينضرب فوق.

وعقب اعتقال الطلاب رد المحتجون بالهتافات وتجمعوا للمطالبة بدخول مبنى الوزارة، وإطلاق سراح زملائهم، والتي رضخت إليها الشرطة في ظل استمرار توافد الطلاب لتعديل الانتساب.

 

 

* أطنان من الأسماك النافقة تطفو على سطح النيل بالبحيرة

فوجئ أهالي قرية فزارة، التابعة لمركز المحمودية بمحافظة البحيرة، اليوم الأربعاء، بظهور كميات كبيرة من الأسماك النافقة على سطح أحد المجرى المائية المتفرعة من نهر النيل، دون سبب معلوم.
ويشهد نهر النيل وفروعه بالبحيرة حالات متكررة لنفوق الأسماك، خصوصًا بمركزي المحمودية ورشيد، دون أن يستطيع أحد من المسؤولين وضع حلًّا جذريًّا لهذه المشكلة المتكررة.

 

 

* سندوتش “طعمية” يكشف استيراد الجيش “سيارات القمامة” بالأمر المباشر

كشفت الصدفة عن قيام وزارة الدفاع المصرية باستيراد سيارات جمع القمامة للوحدات المحلية، بدلاً من تصنيعها بوزارة الإنتاج الحربي وتكليف الدولة ملايين الجنيهات لحساب الجيش حصريًّا.

وكان أحد النشطاء- ويدعى “م.ع”- قال: إن الصدفة وحدها كشفت عن إحدى الورقات وهو يقوم بالإفطار الفول والطعيمة: إن الجيش يستورد سيارات النقل الخاصة بنقل القمامة للوحدات المحلية بمبلغ 947 ألف جنيه.

وكتب عليها فاتورة بيع صادرة 2015 من وزارة الدفاع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية الإسكندرية، ومذيل بها ماركة السيارة “فولفو” موديل 2011 من السويد، الكمية واحد بمبلغ تجاوز مليون جنيه شاملة ضريبة المبيعات. 

وعلق الناشط: كمان والله العظيم حرام عليهم كدا يعني الحكومة مش قادرة تستورد سيارات القمامة ولية الجيش اللي بيستوردها؟

 

 

* روسيا ترفض رفع الحظر عن “البطاطس المصرية

أعلنت السلطات الروسية استمرار حظر استيراد البطاطس المصرية حتي التأكد من سلامتها؛ على الرغم من رضوخ قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي للضغوط الروسية والتراجع عن قرار حظر استيراد القمح الروسي المصاب بالإرجوت.

وقالت يوليا ميلانو، المتحدثة باسم هيئة الرقابة الروسية، إن روسيا سوف تستأنف استيراد جميع الفاكهة والخضروات من مصر، باستثناء البطاطس، مشيرة إلى أنه وعقب الاجتماع مع الجانب المصرى توصلت الأطراف إلى اتفاق على استئناف المنتجات النباتية من مصر إلى روسيا، باستثناء البطاطس التى يجب أن تتوافق مع جميع متطلبات الاتحاد الروسى.

وأضافت ميلانو، أن الطرفين اتفقا على زيارة وفد روسيا من الخبراء إلى مصر فى أكتوبر ونوفمبر 2016، لتقييم التدابير المتخذة ليتوافق تصدير البطاطس مع متطلبات الصحة النباتية الروسية.

 

 

 * الدولار يقفز إلى 13.25 في السوق السوداء

ارتفع سعر الدولار مقابل الجنيه المصري خلال تعاملات اليوم في السوق السوداء، بنحو 10 قروش، ليصل إلى 13.05 جنيها للشراء و13.25 جنيها للبيع.
وقال أحد الموظفين -في إحدى شركات الصرافة بمنطقة وسط البلد، طلب عدم نشر اسمه- إن هناك طلبا كبيرا على العملة الأمريكية خلال الأسبوع الحالي، بينما يستمر عزوف المتعاملين عن بيع ما بحوزتهم من العملة الخضراء انتظارا لصعود سعره خلال الفترة المقبلة.
وأضاف “هناك حالة من الركود في سوق العملة”، مشيرا إلى أن المتعاملين يرفضون بيع العملة من المرة الأولى، وأصبح هناك عملية من المجادلة حول السعر، حتى نصل بسعر يرضيهم لنشتري منهم“.
ومن جهة أخرى، قالت وكالة موديز للتصنيف الائتماني، إن مصر تواجه احتياجات تمويلية كبيرة، “والنمو الاقتصادي لا يزال أقل من مستوياته قبل ثورة يناير، لكنه أصبح الآن يلتقط أنفاسه، ومعنويات المستثمرين تتحسن“.
وتراجع معدل النمو الاقتصادي خلال التسعة أشهر الأولى من العام المالي الماضي، ليبلغ 4.3% مقابل 4.8% خلال العام المالي 2014-2015.
وأبقت موديز على تصنيف مصر عند مستوى B3 مع نظرة مستقبلية مستقرة.
وأضاف تقرير الوكالة: “ستبقى صافي مساهمة نمو الصادرات السلبية سمة من سمات النمو الاقتصاد المصري خلال السنوات القادمة”، مشيرة إلى أن ذلك يرجع إلى الزيادة المتوقعة في الاستثمار، بالإضافة إلى نمو أقوى في واردات السلع الرأسمالية، وكذلك ضعف الطلب العالمي على الصادرات المصرية خلال الفترة المقبلة.

وكان البنك المركزي قد حصل على مساعدات مالية منذ عام 2013 وحتى العام الحالي في شكل ودائع، بقيمة 23.5 مليار دولار.

وحسب التقرير، فإن المملكة العربية السعودية قدمت مساعدات للمركزي منذ عام 2013، بقيمة 6 مليارات دولار، مقسمة لملياري دولار عام 2013، وملياري دولار خلال 2014، وملياري دولار آخرين خلال العام الماضي، وقدمت الإمارات العربية المتحدة 7 مليارات دولار كمساعدات للبنك المركزي، مقسمة إلى 3 مليارات دولار خلال عام 2013، و ملياري دولار خلال 2014، وملياري دولار خلال العام الحالي منهم مليار خلال أغسطس.

 

* البورصة تخسر 1.4 مليار جنيه في نهاية تعاملات الأربعاء

خسرت البورصة المصرية 1.4 مليار جنيه، في نهاية تعاملات، اليوم الأربعاء، متأثرة بعمليات بيع من جانب المصريين.

وتراجع مؤشر البورصة الرئيسى “EGX30″ بنسبة 0.52%، ليصل عند مستوى 7907.92 نقاط، كما تراجع مؤشر “EGX20″ بنسبة 0.35% ليغلق عند مستوى 7939.36 نقطة.
يأتي هذا في إطار الانهيار الاقتصادي الذي تعاني منه البلاد، منذ انقلاب 3 يوليو 2013، والذي تجلى بشكل كبير في انهيار العملة الوطنية والسياحة، وهروب العديد من المستثمرين من السوق المحلية، فضلا عن إغلاق العديد من المصانع والشركات والفنادق أبوابها، وتسريح ما بها من عمال.

 

* فضيحة بحضور القنصل المصري.. “إسرائيل” تُغيّر اسم معبر طابا لـ”مناحيم بيجن

أكدت القناة السابعة العبرية، أنّ “معبر طابا الحدودي بين الاحتلال الإسرائيلي ومصر، سيسمى اعتبارًا من اليوم الثلاثاء، “معبر بيجن”، وذلك تخليدًا لاسم رئيس وزراء “إسرائيل” الأسبق مناحم بيجن، الذي وقع معاهدة السلام مع مصر عام 1979م.

ونقلت عن وزير النقل الإسرائيلي قوله: “لا يوجد شخص أكثر جدارة من مناحيم بيجن الذي بادر ووقع على اتفاقية السلام مع القاهرة، كي يسمى المعبر الواصل بين الدولتين على اسمه، اتفاقية السلام التي حافظت على مركزها رغم كل الصعوبات والتقلبات أخرجت مصر الدولة العربية الأكبر من دائرة الحروب، وغيرت وضع دولة إسرائيل الاستراتيجية في المنطقة بشكل مطلق“.

وأضاف كيتس: “اليوم، توجد مصلحة أمنية مشتركة لكل من القاهرة وتل أبيب لمحاربة التخريب الشيعي بزعامة إيران والإرهاب السني بقيادة داعش، اتفاق السلام يعتبر ركيزة للعمليات المشتركة بين مصر وإسرائيل في هذه المجالاتوقالت القناة، إن “المراسم أجريت اليوم في معبر طابا الحدودي مع مصر، بالضبط في نفس اليوم التاريخي الذي شهد قبل 38 عاما، في الـ27 من سبتمبر 1978، تصويت 84 من أعضاء الكنيست لصالح اتفاقية كامب ديفيد، وذلك بعد عام من تولي بيجن مهمته كرئيس للحكومة“.
وأضافت: “قبل عام من هذا التاريخ، في عام 1977 استضاف بيجن الرئيس المصري أنور السادات في زيارته التاريخية للقدس وبعد مفاوضات مستمرة تم التوقيع على اتفاقية السلام مع القاهرة في واشنطن، أول اتفاق وقعته تل أبيب مع دولة عربية”، لافتة إلى أنه “مع توقيع الاتفاقية تم فتح معبر طابا، وذلك بعد انسحاب إسرائيل من شبه جزيرة سيناء“.
وأوضحت أنه “في البداية كان عمليات المعبر تدار من خلال خيمة، ومؤخرًا جدًا تم إضافة كارافانات وحظائر مسقوفة وبمرور الوقت أصبح المعبر على ما هو عليه الآن“.
وأوضحت أنه “في عام 1989 وبعد تحكيم دولي على منطقة طابا تم اتخاذ القرار بأن الساحل وفندق سونستا سينتقل للسيادة المصرية، وفي أعقاب ذلك زادت حركة المسافرين والعمليات في المعبر وتم فتحه للعمل 24 ساعة يوميا، وفي سبتمبر 1995 تم افتتاح المعبر الجديد“.
وختمت بقولها: “ستقام معارض صور بشكل مستمر، تابعة لمركز بيجن التراثي للمارين بالمعبر، وهي الصور التي تتعلق برئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق وتوقيع اتفاقية السلام، والمحادثات التي سبقت الأخيرة ومراسم منح جائزة نوبل للسلام لكل من بيجن والسادات“.
وذكرت أن مراسم تغيير الاسم تم إجراؤها في المعبر، بمشاركة كل من وزير النقل الإسرائيلي يسرائيل كيتس وعائلة بيجن، والقنصل المصري في إيلات، ومدير عام هيئة الموانئ الإسرائيلي، ورئيس بلدية إيلات، وممثلي مركز بيجن للتراث، وعدد من تلاميذ مدرسة مناحيم بيجن في إيلات، وعدد من الشخصيات المبجلة من مصر وإسرائيل، لم تذكر أسمائهم

 

* موديز” ترسل إنذارًا دوليًّا.. العجز التمويلي يتجاوز 30 مليار دولار بمصر

كشفت وكالة “موديز” في تقرير أصدرته اليوم الأربعاء، عن أن مصر لا تزال تواجه تحديات اقتصادية واحتياجات تمويلية كبيرة، إلا أن زخم الإصلاح الاقتصادي والمالي يدعم تصنيفها عند “B3″ وتعني درجة مخاطرة مع نظرة مستقبلية مستقرة.
وقال ستيفن دايك، كبير محللي وكالة موديز، إن النمو الاقتصادي في مصر يواصل تسجيله أرقامًا أقل من مستويات ما قبل ثورة 25 يناير 2011، إلا أنه بدأ يرتفع مع تحسن معنويات المستثمرين.. ومؤخرًا، أعلنت وزارة التخطيط المصرية عن تراجع معدل النمو الاقتصادي خلال الشهور التسعة الأولى من العام المالي 2015/2016، إلى 4.3% مقابل 4.8% خلال الفترة نفسها من العام المالي السابق عليه، ويبدأ العام المالي في مصر مطلع يوليو حتى نهاية يونيو من العام التالي وفق قانون الموازنة.
وتتوقع موديز في تقريرها، تراجعًا تدريجيًّا في عجز الموازنة ومستويات الدين الحكومي المرتفعة في مصر، مشيرًا إلى أن السوق المحلية تواصل توفير قاعدة تمويلية كبيرة للحكومة.
وتبلغ الفجوة التمويلية لمصر 30 مليار دولار على مدار 3 سنوات تنتهي في 30 يونيو 2018، وفقا للبرنامج الحكومي الذي أقره مجلس النواب المصري ووفقًا لبيانات البنك المركزي، ارتفع حجم الدين الخارجي لمصر إلى 53.4 مليار دولار في نهاية مارس 2016.
ومطلع الشهر الجاري، توقعت موديز أن يبلغ عجز الموازنة العامة المصرية 12% من الناتج المحلي الإجمالي، في السنة المالية الحالية 2016/2017، مقابل 9.8% هدف الحكومة.
وأكدت موديز أن الدعم المالي من دول الخليج خلال الفترة الماضية، ساعد على استقرار الاحتياطي الأجنبي وميزان المدفوعات في مصر، موضحة أنه تباطأ مؤخرًا، “ومع ذلك، نتوقع حصول مصر على دعم من تلك الدول في أوقات الشدة، حتى مع استمرار انخفاض أسعار النفط لفترة أطول“.

 

* طلاب المعهد العالي للتكنولوجيا يهددون بالإضراب.

لليوم الثاني علي التوالي يتظاهر طلاب المعهد العالي للتكنولوجيا بالعاشر من رمضان مطالبين بإقالة العميد د. حمدي شهاب، ومهددين بالدخول في إضراب عام إذا لم تتم الاستجابة لمطالبهم.

وذلك بسبب تحويل رئيس اتحاد الطلاب للتحقيق، كما تم إقالة مدير إدارة رعاية الطلاب لوقوفه مع الطلاب ومساعدتهم في تنفيذ أنشطتهم.

 

* أم” مضربة عن الطعام :الموت اكرم من النوم في العراء

“الموت أكرم من النوم في العراء” بهذه العبارة اختصرت فاطمة أحمد حسن 38 سنة، أم لـ7 أطفال، معاناة أهالى وسكان الرويسات التي أزيلت مساكنهم الأسبوع الماضي دون توفير مسكن أو خيام لإيوائهم، مشيرة إلى أن منزل أسرتها الذي يأوي 7 أطفال وأب وأم أزيل بالقوة بدون سابق إنذار من مجلس المدينة.

وحررت السيدة محضر رقم«4» أحوال بقسم شرطة شرم الشيخ عن طريق نقطة شرطة المستشفى بعد اضرابها عن الطعام وتدهور حالتها الصحية.

وشاركتها ابنتها منى أحمد 15 سنة، حاصلة على الشهادة الإعدادية الاضراب عن الطعام.

ونقلت إدارة مستشفى شرم الشيخ، السيدة وابنتها المضربتين عن الطعام للعناية المركزة بعد تدهور حالتهما الصحية في غرفة 104 عناية مركزة، وحضر مندوب من النيابة العامة لأخذ اقوالهم.

 

 

* مناحم بيجن”..من هو السفاح الصهيوني الذي احتفلت مصر بإطلاق اسمه على معبر طابا؟

في ذكرى مرور 38 عاماً على توقيع اتفاقية كامب ديفيد بين مصر وإسرائيل، قامت إسرائيل بتغيير اسم معبر طابا البري الواقع على حدودها مع مصر ليطلق عليه اسم معبر “مناحم بيجن”، تخليداً لاسم رئيس وزراء إسرائيل وقت توقيع معاهدة السلام مع مصر،

الموقع العبري للقناة السابعة الإسرائيلية  نقل تفاصيل احتفالية تغيير الاسم، حيث ذكر أن الاحتفالية تمت بمشاركة وزير النقل الإسرائيلي كاتز، والقنصل العام لمصر في إيلات، والرئيس التنفيذي لسلطة المعبر، ورئيس بلدية إيلات، مع ممثلين عن مركز التراث بيغن، ومدرسة مناحيم بيغن، وغيرهم من كبار الشخصيات من إسرائيل ومصر.

وخلال الاحتفال قال وزير النقل الإسرائيلي، إنه لا يوجد أفضل من مناحم لإطلاق اسمه على المعبر، حيث أنه هو من وقع معاهدة سلام مع مصر، ويصبح اسمه على طريق العبور بين البلدين، وتلك الاتفاقية حافظت على تماسكها رغم كل الصعوبات والتقلبات، وأخرجت مصر الدولة العربية الأكبر من دائرة الحروب، وغيرت وضع دولة إسرائيل الاستراتيجية في المنطقة بشكل مطلق.

وقال كاتز إن “اليوم هناك مصالح مشتركة بين إسرائيل ومصر، أهمها المصلحة الأمنية والنضال المشترك ضد التخريب التي يقودها الشيعة وإيران، والإرهاب بقيادة داعش، اتفاق السلام يعتبر ركيزة للعمليات المشتركة بين مصر وإسرائيل في هذه المجالات“.

واستدعت مشاركة مصر في الإحتفالية استنكار عدد من السياسيين والكتاب المصريين والعرب ، واعتبرها الباحث في الشأن العربي “محمد سيف الدولة” وصمة عار في حق السيسي ونظامه

فمن هو “مناحم بيجن” الذي احتفلت مصر بإطلاق اسمه على معبر مصري على حدودها مع فلسطين المحتلة؟!

تربى مناحيم بيغن منذ سنوات شبابه الأولى على الأفكار الصهيونية وتشبع بأمل تأسيس وطن قومي لليهود في فلسطين، وكرس حياته لخدمة هذا الهدف خصوصا أن البلدة التي ولد فيها عُرفت بكثرة مدارسها التلمودية حيث تلقى تربية أهلته ليصبح أحد أبرز مؤسسي وقادة إسرائيل.

في سن الثالثة عشر انضم بيغن إلى حركة “هشومير هتسعير”، وهي عبارة بالعبرية تعني “الحارس الشاب”، وبعدها بثلاث سنوات التحق بحركة “بيتار” التي أسسها زيئيف جابوتنسكي، والتي كثفت نشاطها في صفوف اليهود القاطنين بدول أوروبا الشرقية وأسست مراكز للتدريب العسكري في بعض هذه الدول ونظمت هجرة اليهود منها إلى إسرائيل.

وما كاد يتم عامه الرابع والعشرين في عام 1937 حتى عينته هذه الحركة ممثلا لها في تشيكوسلوفاكيا، وتولى فيما بعد زعامتها في بولندا عام 1939.

بيجن” سفاح قتل عشرات الآلاف من الفلسطينيين والعرب.

فور وصوله إلى فلسطين كون بيغن منظمة عسكرية صهيونية أطلق عليها اسم “أرغون”، التي كرست عملها لتهجير الفلسطينيين من ديارهم، وبالموازاة مع ذلك نشطت في تنظيم هجرة اليهود من أوروبا وروسيا إلى الأراضي الفلسطينية

نشاط سري عسكري

التكوين الدراسي والسياسي لبيغن -الذي ولد في مدينة بريست لتوفيسك في روسيا البيضاء يوم 16 أغسطس/آب 1913- ساعده على أن يمضي بعيدا في السياسة ويصبح عنصرا مؤثرا في اليسار الإسرائيلي ويتزعم المعارضة في إسرائيل ويمثلها في الكنيست (البرلمان) ثلاثة عقود، ثم يقودها لأول مرة إلى الحكم عام 1977 عندما تولى رئاسة الوزراء.

تلقى أولى مراحل تعليمه في مسقط رأسه، ثم سافر إلى بولندا عام 1938 لدراسة القانون في جامعة وارسو، وفي 1939 عاد إلى روسيا عقب الاجتياح الألماني لبولندا، وهناك اعتقلته القوات السوفياتية ونفته إلى صحراء سيبيريا عام 1940، وبعد عام من السجن أخلي سبيله والتحق بالجيش البولندي مترجما قبل أن يقرر الهجرة إلى الأراضي الفلسطينية عام 1942.

وفور وصوله إلى فلسطين كون بيغن منظمة عسكرية صهيونية أطلق عليها اسم “أرغون، التي كرست عملها لتحقيق نفس مبادئ حركة بيتار، حيث عملت على تهجير الفلسطينيين من ديارهم. وبالموازاة مع ذلك نشطت في تنظيم هجرة اليهود من أوروبا وروسيا إلى الأراضي الفلسطينية.

ومن أشهر ما خلفته هذه المنظمة العسكرية في تاريخ الصراع العربي الإسرائيلي مذبحة دير ياسين يوم 17 سبتمبر/أيلول 1948 التي راح ضحيتها أكثر من 360 فلسطينيا، كما ذكر ذلك بيغن نفسه في كتابه “التمرد.. قصة أرغون“.

كما اشتركت مع منظمتي “شتيرن” و”الهاغاناه” في اغتيال عضو العائلة السويدية المالكة ألكونت فولك برنادوت، الذي كان رئيسا للصليب الأحمر السويدي واختارته الأمم المتحدة ليكون وسيطا للسلام بين العرب والإسرائيليين.

وقد اغتالت هذه المنظمات برنادوت بسبب اقتراحاته لحل الصراع والتي اعتبرتها تضيقا للخناق على الهجرة اليهودية إلى إسرائيل، ورأت أنه يريد أن يطلق يد العرب في القدس ويهمش اليهود.

وحتى بعد إعلان قيام دولة إسرائيل وحل السلطات الإسرائيلية جميع التنظيمات العسكرية وإدماجها في الجيش لم يتراجع نجم بيغن، بل واصل شق طريقه في العمل السياسي، فأصبح عضوا في الكنيست عام 1949 وأسس حركة “حيروت“.

طريق بيجن إلى الحكومة الإسرائيلية

تزعم في الخمسينيات من القرن الماضي حركة لرفض تعويضات من ألمانيا الغربية لضحايا ما عرف بالمحرقة اليهودية أو الهولوكوست، وقاد مظاهرة نشبت فيها أعمال عنف كلفته تجميد عضويته في الكنيست عدة أشهر.

وفي 1965 اندمجت حركة حيروت” والحزب الليبرالي وكونا حركة “غاهال”. وفي 1970 استقال من الحكومة التي كانت ترأسها غولدا مايير، وذلك لرفضه ما عرف بخطة روجيرس للانسحاب من الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967.

شكلت حركة غاهال عام 1973 مع حركات أخرى تكتلا يساريا سمي حزب الليكود تزعمه بيغن، وهي الزعامة التي قادته بعد أربع سنوات إلى أن يصبح سادس رئيس وزراء لإسرائيل عام 1977 ويترأس الوفد الإسرائيلي في مباحثات كامب ديفد مع الجانب المصري في العام نفسه.

التكوين الدراسي والسياسي لمناحيم بيغن ساعده على أن يمضي بعيدا في السياسة ويصبح عنصرا مؤثرا في اليسار الإسرائيلي ويتزعم المعارضة في إسرائيل ويمثلها في الكنيست (البرلمان) ثلاثة عقود، ثم يقودها لأول مرة إلى الحكم عام 1977 عندما تولى رئاسة الوزراء

جائزة السلام لم تمنع السفاح الصهيوني من قيادته حربا على لبنان وقصفه المفاعل العراقي وارتكاب مذبحة “صبرا وشاتيلا

بعد نجاح بيغن في أن يجعل بين إسرائيل ومصر سدا منيعا من السلام، اقتسم مع الرئيس المصري الراحل محمد أنور السادات جائزة نوبل للسلام عام 1978، كما حمله إلى قيادة حكومة إسرائيل من جديد عام 1981.

وسرعان ما وضع معاني هذه الجائزة جانبا فأمر بقصف المفاعل النووي العراقي عام 1981 وباحتلال جنوب لبنان في يونيو/حزيران 1982، وهو ما زاد من زخم منتقديه الذين استنكروا منحه جائزة نوبل للسلام وهو الذي أمضى القسط الأكبر من حياته في المنظمات السرية الصهيونية، حتى إن سلطات الانتداب البريطاني رصدت في الأربعينيات من القرن العشرين جائزة 15 ألف ليرة فلسطينية لمن يدلي بمعلومات عنه.

تداعيات الحرب التي شنها على لبنان وكان يعد بأنها لن تتعدى أياما فتحولت إلى احتلال وطالت سنوات وخلفت مجزرة صبرا وشاتيلا الرهيبة، وتدهور صحته وموت زوجته عام 1983، كلها عوامل دفعت بيغن إلى أن يقدم استقالته من رئاسة الوزراء في أغسطس/آب 1983، ومنذ ذلك التاريخ انزوى واستمر صراعه مع المرض حتى مات في التاسع من مارس/آذار 1992 نتيجة أزمة قلبية.

وبموجب قانون تخليد ذكراه الذي أقره الكنيست عام 1998، أنشئ في القدس مركز يؤرخ لحياته اسمه مركز إحياء تراث مناحيم بيغن”، الذي يضم مكتبة ومعرضا يؤرخان لحياته وللحركة الصهيونية التي تربى في أحضانها وينظم أنشطة دورية للتعريف به وبأفكاره.

 

* بعد أنا عايز الفلوس دي.. كم مرة طلب السيسي من المصريين التبرع بالمال؟

الجنيه ونص دول مش هيأثروا عليكم.. لكن هيفرقوا مع مصر”، كان ذلك الطلب من أبرز الجمل التي استوقفت المصريين في خطاب الرئيس عبد الفتاح السيسي الاثنين 26 سبتمبر/أيلول 2016.

طلب السيسي من الشعب التبرع بأموالهم لما يطلق عليه “بناء مصر”، بات متكرر الظهور في خطاباته، بالتزامن مع الأزمة الاقتصادية وموجة غلاء الأسعار التي تعصف بالبلاد.
مطالبة الرئيس المصري الشعب بـ “التبرع” لم تكن الأولى. وفيما يلي، نرصد أبرز المرات التي طلب فيها السيسي بشكلٍ مباشر من المواطنين التنازل عن أموالهم لصالح مشاريع حكومية:

1- “أنا عايز الفلوس دي

في آخر كلماته وإبان افتتاح مشروع تطوير حي شعبي بالإسكندرية، طالب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بإيجاد آلية للاستفادة من “الفكة” التي يتداولها المصريون، وإيداعها في مشاريع قومية لخدمة البلاد، وختم هذه المطالبة بالقول: “أنا عايز الفلوس دي“.
إذ قال في خطابه، بالمناسبة ينفع ناخد القروش الفكة نحطها في إنشاء مثل هذا المشروع، والناس في مصر عاوزه تساهم بس الآلية فين؟ تحيا مصر، والجمعيات الخيرية؟ ماشي؟.. لكن فيه آلية أقوى لو كل واحد أخد الفكة دي واتبرع بيها، فبنتكلم في 20 مليون جنيه، لو سمحتم أنا عاوز الفلوس دي“.

2- مشروع جامعة زويل

عقب وفاة العالم المصري الحائز على جائزة “نوبل” أحمد زويل مطلع أغسطس/آب الماضي، طالب السيسي المصريين بالتبرع عبر صندوق “تحيا مصر” لاستكمال مشروع مدينة وجامعة زويل.
وقال في كلمته التي أقيمت في ذكرى مرور عام على افتتاح قناة السويس الجديدة، إن تكلفة مشروع زويل تبلغ قيمته نحو 4 مليارات جنيه، وأن زويل لم يقم بجمع أكثر من 300 مليون جنيه، وتابع “بطلب من المصريين إكمال هذا المشروع من خلال التبرع لصندوق (تحيا مصر)”.

3- “صبّح على مصر بجنيه

في فبراير/شباط 2016، طالب السيسي المصريين بـ “التصبيح على مصر” برسالة من هواتفهم للتبرع بجنيه مقابل كل رسالة، ولفت خلال كلمته في احتفالية “رؤية مصر 2030″ إلى أن استجابة كل مصري لطلبه ستدر على مصر نحو 4 مليارات جنيه سنوياً.
وسرعان ما أطلقت السلطات المصرية رقمين لـ التصبيح على مصر” من خلال صندوق “تحيا مصر”، الرقم الأول 37037 إذ كان يتم خصم 5 جنيهات من رصيد كل شخص يرسل رسالة إليه، وبعدما أثار هذا الأمر العديد من الشكاوى بأنه من المفترض أن تكلف الرسالة الواحدة جنيه فقط، أطلق صندوق “تحيا مصر” رقماً آخر وهو 1333 بقيمة جنيه للرسالة الواحدة.
وعقب يومين فقط من تلك الدعوى أعلن المدير التنفيذي لصندوق تحيا مصر، محمد عشماوي، في مداخلة هاتفية على فضائية “الحياة”، أن التبرعات وصلت قيمتها 2 مليون و300 ألف جنيه، بعد وصول 460 ألف رسالة بقيمة 5 جنيهات للرسالة الواحدة، ولفت إلى أنه لم يكن تم البدء بعد في استقبال الرسائل بقيمة جنيه للواحدة.

4- صندوق “تحيا مصر
عقب تولي السيسي رئاسة الجمهورية بفترة وجيزة، أصدر قراراً جمهورياً بإنشاء صندوق “تحيا مصر، وأعلنت الرئاسة أن الصندوق سيختص في إقامة مشروعات خدمية وتنموية بمعاونة أجهزة الدولة.
ومنذ إقامته، لم يكل السيسي ولم يمل من جمع التبرعات لصندوق “تحيا مصر”، فخلال كلمته في احتفالية بمناسبة ليلة القدر في العام 2014، طالب المصريين من القادرين داخل وخارج البلاد بالتبرع للصندوق، ولفت إلى حاجة الصندوق لنحو مليار جنيه لدعم اقتصاد مصر.
وبعد عام ونصف من إنشاء الصندوق، أعلن السيسي أن إجمالي المبلغ الذي استطاع الصندوق تجميعه وصل إلى 4.7 مليارات جنيه، ومن ضمنها مليار تم تجميعه من الجيش.

5- المصريون في الخارج
وقبيل الانتخابات الرئاسية في العام 2014، أعلن السيسي أنه سيعتمد في برنامجه الاقتصادي على ثلاثة محاور لتمويل المشاريع الاقتصادية، بدأها بالمصريون في الخارج، الذين طالبهم بألا يتركوا مصر وحدها، وأن يقدموا الدعم المالي لها.
وطالب المصريين في الخارج في مرة أخرى أن يحولوا اهتمامهم بأسرهم الصغيرة إلى الأسرة الكبيرة “مصر”، وألا ينسى المصري أسرته الكبيرة عندما يُرسل المال لشراء منزل أو ادخاره من عمله بالخارج.

 

 * السناوي : أجهزة الدولة متوترة وتتحسب لشيء خطير سيحدث في مصر

كشف الكاتب الصحفي عبد الله السناوي، عن وجود شيء خطير وغامض قد يحدث في أى وقت، مشيرًا إلى أن هناك توتر عام في أجهزة الدولة تحسبا لوقوع أي شيء.

وأكد السناوي – المقرب من دوائر الحكم- أن الحديث الأخير للرئيس بأن الجيش يستطيع الانتشار خلال (?) ساعات فى مصر كلها بنصه وسياقه فيه استشعار أن شيئا غامضا وخطيرا قد يحدث بأي وقت موضحا أن الأزمات المتواترة تشى بأن هناك شيئا غامضا وخطيرا يلوح في الأفق لا أحد يعرف ما هو بالضبط، ولا ما حدوده، ولا متى أو كيف، ولا ما بعده..

وأضاف الكاتب الصحفي أنه لا يصعب استنتاج أنه إنذار مقصود لمن يفكر فى توظيف أية اضطرابات اجتماعية محتملة للنيل من نظام الحكم الحالى، وأن الدولة سوف تستخدم الحد الأقصى من القوة للحفاظ على الاستقرار قائلا: بنص عبارته: «محدش يفتكر إننا هنسيبها ونسمح إنها تضيع منا ونضيع الناس».كل حرف له معنى وقابل للتأويل على أى نحو.

وأوضح السناوي أن المعنى العام أنه يدرك عمق الأزمة وما قد تفضى إليه من تداعيات وعواقب دون تكون هناك مصدات اجتماعية وسياسية تحمى البلد من الانزلاق إلى فوضى لا يعرف أحد ما تنتهى إليه.

وأشار  السناوي الى أن في  الغموض خطر محدق ينال من أى مستقبل وفى الإنكار مشروع انهيار لا سبيل إلى منعه وأن الاعتراف بالأزمة العامة أول اشتراطات مواجهتها والكف عن التبرير من ضرورات رفع منسوب الثقة العامة.

وقال إن بعض الكلام الإعلامى يعزى الأزمات إلى «مؤامرات» دون أن يكون مهيأ لأى اقتراب من مسئولية السياسات عن الإخفاق، كما ينسبها إلى الشعب نفسه الذى لا يعمل ولا ينتج ولا يكف عن إبداء المطالب، وتلك دعوة مفتوحة لتمدد الكراهية بغير سقف.

وشدد السناوي في مقال له على صحيفة “الشروق” “على أن أجراس الإنذار التى تدق” أن  بعض الكلام الأمنى يرجع الأزمات إلى جماعة الإخوان وخلاياها المتخصصة فى خلق «مناخ تشاؤمى»، وذلك يضفى على الجماعة قوة ليست لها ويعطل أية فرصة لتدارك الأخطار قبل انفجارها.

ولفت إلى أن  بعض الكلام الرئاسى يحتاج إلى نقاش جدى، فهو يطلب رفع منسوب الأمل دون أن يدخل إلى صلب الأزمة وأسبابها مضيفا: إذا لم تكن هناك مراجعة وإعادة فحص للمشروعات والسياسات فإن الأزمة سوف تتمدد إلى نهاياتها المحتمة.

وتابع السناوي أن المعنى العام لكلام الرئيس  أنه يدرك عمق الأزمة وما قد تفضى إليه من تداعيات وعواقب دون تكون هناك مصدات اجتماعية وسياسية تحمى البلد من الانزلاق إلى فوضى لا يعرف أحد ما تنتهى إليه.

ونوه الى أن التهوين، كالمبالغة، يفضى إلى استنتاجات خاطئة، فهناك خطر حقيقى على الدولة إذا ما سادتها الفوضى، وسيناريوهات ما جرى فى بلدان عربية أخرى غير مستبعدة رغم صعوبته الشديدة بالنظر إلى طبيعة المجتمع المصرى.

وطالب السناوي الرئيس بأن لا يعود مرة أخرى إلى الحديث عن تدخل الجيش لضبط الأمور من أن تفلت مشيرا إلى أن من واجبات الجيش أن يكون مستعدا وجاهزا لأية احتمالات خطرة تمس سلامة البلاد، ومثل هذه الخطط موجودة دوما وتحظى بالسرية المعهودة.

واستطرد أن الحديث نفسه يفضى إلى عكس ما طلب تماما، فهو يومئ إلى قلق بالغ بدوائر السلطة العليا من انقضاض محتمل لاختصار مدة الرئاسة الحالية.

واوضح السناوي أنه فى القلق البادى تتولد رسالة عكسية أن الأمور سائلة والاحتمالات مفتوحة، كما أنه لا يساعد على إضفاء أية ثقة فى قدرة الاقتصاد المصرى على تجاوز أزماته.

وأشار الى أن الاستقرار من أولى ضرورات الثقة، والكلام الرئاسى عن فوضى قد تحدث قريبا تستدعى نزول الجيش مجددا يضرب دون ضرورة فى بيئة الاستثمار وقدرتها على الجذب.

 

 

 * أبو الغيط ” صديق ليفني يواصل انحطاطه ويلمح بتقسيم سوريا

تاريخ من “الانحطاط” حمله أبوالغيط، أمين عام جامعة الدول العربية ووزير الخارجية المصري الأسبق، عبر تصريحات سياسية عنترية مستفزة، ومجاهرة بالخيانة لم ينقطع.
أبو الغيط -الذي أعلن أن الجامعة العربية ليس لها دور إلا الإدانة والشجب فقط- اقترح تقسيم سوريا الموحدة التي يخوض ثوارها حربا مع النظام الدموي والاحتلال الروسي من أجل الحفاظ على بلادهم موحدة وحرة.
وقال -في حواره لـ”الحياة” اللندنية اليوم-: “إن دور جامعة الدول العربية محصور حاليا بإصدار المواقف والإدانات، على الرغم من أنه دعا شخصيا المبعوث الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا إلى تقديم تقارير عن الأزمة إلى المجلس الوزاري العربي، وجدد طرح فكرة الفيدرالية وتقسيم سوريا كمخرج للأزمة يحافظ على وحدة سوريا بكامل حدودها وبما يمثل كل السوريين“.
الزعبي: الجامعة تقسمنا
بدورها رفضت الهيئة العليا للمفاوضات، على لسان رئيس وفد المعارضة السورية، أسعد الزعبي، دعوة أبوالغيط، لإقامة دولة فيدرالية في سوريا، معتبرًا أنها دعوة لـ”تقسيم سوريا“.
ورد الزعبي على تصريحات أبوالغيط، معتبرًا أنها “مرفوضة”، مبينًا أن المعارضة السورية ملتزمة بالحفاظ على وحدة أراضي سوريا، ورفض الفيدرالية، أو الكونفيدرالية؛ على اعتبار أنها تقود لتقسيم سوريا مع استثناء اللامركزية الإدارية“.
وأضاف قائلاً: “بدلاً من أن يطالب السيد أبوالغيط بتقسيم سوريا، كان عليه دعوة الجامعة لاجتماع عاجل لوقف مجازر الأسد في حلب، والحديث عن ضرورة الحفاظ على وحدة الأراضي السورية“.
وقيم رئيس وفد المعارضة السورية موقف الجامعة العربية من التعاطي مع الوضع في سوريا بـ “السلبي”، متهماً إياها بأنها “ساهمت في تدهور الوضع السياسي في سوريا“.
وتابع: “الجامعة العربية تخلت عن الملف السوري لصالح مجلس الأمن، كما عملت على عدم تسليم مقعد سوريا في الجامعة العربية؛ في خطوة لا تفسر إلا دعماً للنظام السوري المجرم”، معتبرًا في ذات الوقت أنها “استكثرت -بضغط من دول عربية- على السوريين إسقاط هذا النظام الذي قتلهم وباع وطنهم للإيرانيين والروس”، على حد قوله.
تاريخ مستفز
ومنذ أن خلف أبوالغيط أحمد ماهر على رأس وزارة الخارجية، أصبح اسم أبوالغيط رمزا للمواقف المثيرة وغير المألوفة.
وفي زهاء أربعة عقود في ردهات الدبلوماسية، لم يستطع أبوالغيط -الذي لم يعرف له ولاء حزبي أو انتماء فكري أو سياسي- أن يلفت النظر على غرار أسماء أخرى في التاريخ الحديث للدبلوماسية المصرية.
وفي ملف الصراع العربي الإسرائيلي زادت تصريحات أبوالغيط  تضاربا وإثارة، خاصة منذ فرضت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) سيطرتها على قطاع غزة في يونيو 2007، حيث ذهب إلى حد الدفاع عن إبقاء معبر رفح مغلقا بحجة “اعتبارات قانونية واتفاقات دولية
وقد لفت أبوالغيط الأنظار بشكل كبير عبر التصريحات التي أدلى بها عندما اجتاح أهل غزة بعشرات الآلاف معبر رفح ودخلوا الأراضي المصرية المجاورة بعد أن ضاقوا ذرعا بالحصار الذي يفرضه عليهم الاحتلال الإسرائيلي، بل قال مستفزا: “إنه سيتم كسر رجل كل من يحاول اجتياز الحدود بين مصر وقطاع غزة“.
ويبدو أن تلك التصريحات تعكس الروح البيروقراطية التي تشبع بها أبوالغيط منذ أن التحق بوزارة الخارجية في أوج الحقبة الناصرية عام 1965، على الرغم من أن تحصيله الأكاديمي (بكالوريوس في التجارة من جامعة القاهرة) يؤهله لدخول عالم المال والأعمال لا السياسة والدبلوماسية.
فبعدما كانت وسائل الإعلام تتداول صور الغزيين في العريش مقبلين على شراء ما حرمهم منه الحصار، خرج أبوالغيط مهددا بقطع رجل كل من تدوس قدماه أرض مصر، في تصعيد واضح ضد حركة حماس المسيطرة على القطاع.
وقد زادت حدة تصريحات أبوالغيط  ضد حماس وقياداتها في الأشهر القليلة الماضية مع تسارع التطورات في الساحة الفلسطينية وتداعياتها الإقليمية، خاصة بعد فشل الحوار الوطني الفلسطيني الذي كان متوقعا انعقاده بالقاهرة في نوفمبر الماضي.
وعلى غرار مسئولين مصرين آخرين فقد حمل أبوالغيط حماس بشكل واضح فشل الحوار الفلسطيني قبل أن يعود ملقيا باللوم على الحركة بشأن العدوان الإسرائيلي المتواصل على غزة منذ أمس السبت، الذي رافقته موجة استنكار وتنديد واسعة.
ولم ينسَ العرب لقاء الأمين العام للجامعة العربية مع وزيرة الخارجية الصهيونية “تسيبي ليفني” عام 2008، قبيل إعلان إسرائيل الحرب على قطاع غزة، وصور شهيرة لهما يتبادلان الابتسامات والمصافحة بحرارة، ووصفوا أبوالغيط بأنه “صديق إسرائيل ورفيق ليفني.

 

السيسي- ترامب يد واحدة ضد الإسلام. . الخميس 22 سبتمبر. . مصير المصري المنكوب قتيل أو غريق

السيسي- ترامب يد واحدة ضد الإسلام

السيسي- ترامب يد واحدة ضد الإسلام

السيسي- ترامب يد واحدة ضد الإسلام. . الخميس 22 سبتمبر. . مصير المصري المنكوب قتيل أو غريق

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* للمرة الثالثة مد أجل النطق بالحكم عسكريا علي 30 مدنيا من فاقوس بالشرقية لنهاية الشهر الجاري

مدَت للمرة الثالثة، محكمة الجنايات العسكرية بالإسماعيلية، اليوم الخميس، النطق بالحكم علي ثلاثين مدنيا من رافضي الانقلاب من مركز فاقوس بالشرقية، لجلسة التاسع والعشرين من شهر سبتمبر الجاري.
وكان المحامي العام لنيابات شمال الشرقية، أحال ثلاثين، مدنيا من مدينة فاقوس وعدد من قراها، إلي محكمة الجنايات العسكرية، بعد أن وجهت لهم نيابة الإنقلاب، تهما باطلة، منها حرق محولات كهربائية، والإعتداء علي منشأت حكومية، والإنتماء لجماعة إرهابية، وذلك بعد إعتقالهم منذ مايزيد عن عشرين شهرا.
يذكر أن محكمة الجنايات العسكرية بالإسماعيلية قامت بمد أجل النطق بالحكم في هذه القضية مرتين متتاليتين،من قبل، الأولي كانت لجلسة الأول من الشهر الجاري، والثانية لجلسة اليوم، والتي مدَتها للمرة الثالثة لجلسة التاسع والعشرين من الشهر الجاري، حيث كان من المقرر له جلسه الخامس والعشرين من أغسطس الماضي.
من جانبها نددت أسر االثلاثين مدنيا بمحاكمة ذويهم أمام القضاء العسكري، مؤكدين أن تلك المحاكمات وغيرها من المحاكمات الهزلية والأحكام الجائرة لن تثنيهم عن استكمال ثورتهم وإسقاط الانقلاب وقضاته ومحاكمتهم محاكمات ثورية.

 

* ظهور القرش الحوت من جديد بشواطئ الغردقة

رصد عدد من العاملين بمراكز الغوص بمدينة الغردقة ظهور قرش الحوت من جديد بالقرب من شعاب الفانوس وجزيرة الجفتون.
وتلقت جمعية الإنقاذ البحرى وحماية البيئة بالغردقة إخطارًا من عدد من العاملين بمراكز الغطس، بمدينة الغردقة يفيد رصدهم القرش الحوت بالقرب من شعاب الجفتون والفانوس بمدينة الغردقة.
وأكد أشرف محمود مدرب غطس، أن القرش الحوت متواجد بمنطقة الفانوس والجفتون وهما منطقتين يتواجد بهما الدولفين أيضًا وإن تلك المناطق ذات جذب سياحى وتتم فيها ممارسات رياضة الغطس بشكل مستمر.

 

* مركب رشيد” يكشف مصير المصري المنكوب.. قتيل أو غريق

أثار غرق مئات المصريين خلال هربهم عبر قوارب في مياه رشيد بالبحر المتوسط للسفر إلى بعض دول أوروبا نظرا لضيق العيش وانهيار الاقتصاد على يد جنرالات الانقلاب العسكري، ردود أفعال واسعة، خاصة بعد إعلان وفاة العشرات، وإنقاذ 150 شخصا، في الوقت الذي يزال فيه العشرات مفقودون.
وقال الكاتب الصحفي عامر عبد المنعم على صفحته بـ “فيس بوك”: “أن يهرب السوريون في البحر يبحثون عن ملجأ في أوربا فالأسباب مفهومة، لكن أن يهرب مصريون من بينهم أسر بها نساء وأطفال على مركب صيد ( #مركب_رشيد ) ويغرقون في عرض البحر المتوسط فهذا يعني أن مصر منكوبة، وأن المأساة أفدح مما نظن“.
وأضاف: “الغريب أن من تم إنقاذهم ألقى القبض عليهم بتهمة الهجرة غير الشرعية وتهديد دول أوربا!”.
كما حمّل نشطاء وأهالي مهاجرين لقوا حتفهم، حكومة الاقنلاب مسئولية الحادث، كما اتهموا حرس الحدود بالتسبب في غرق القوارب ووفاة عشرات المصريين.
وقال نشطاء إن بيان المتحدث باسم القوت المسلحة المصرية يشير إلى أن ملاحقة قوات حرس الحدود للقارب كانت من أسباب غرقه.
وكان المتحدث العسكري المصري قال في بيان مساء الأربعاء: “في إطار الجهود التي تبذلها الدولة لمكافحة ظاهرة الهجرة غير الشرعية نجحت عناصر قوات حرس الحدود بالتعاون مع الأجهزة المعنية بمحافظة البحيرة في إحباط محاولة هجرة غير شرعية نتج عنها إنقاذ عدد 163 فرد وانتشال عدد 42 جثمان بالمنطقة شمال شرق بوغاز رشيد“.
وقال أهالي عدد من ركاب القارب إن قوات البحرية وقوات حرس الحدود تأخرت كثيرا في المساهمة في جهود الإنقاذ رغم قربها من موقع الحادث.
وقال الأهالي إنه رغم غرق القارب في وقت مبكر من صباح أمس الأربعاء فإن قوات الجيش المصري لم تبدأ في المساعدة في انتشال الضحايا سوى بعد عصر اليوم نفسه رغم توفر الإمكانات لديها.
وأسفر الحادث عن غرق 42 شخصا على الأقل، في حين احتجزت السلطات المصرية العشرات ممن تم انتشالهم أحياء عقب غرق القارب.
وأظهرت لقطات تكدس عدد من الناجين في مكان احتجاز يبدو أنه أحد المخازن، بينما قيدت الشرطة عددا من المصابين إلى أسرّتهم في المستشفيات.
كانت مركب للهجرة الغير شرعية غرقت قبالة سواحل كفر الشيخ بـ12 كيلو، أثناء توجهه إلى إيطاليا، وعلى متنه 600 مهاجر من جنسيات مختلفة، غرق منهم 42 مهاجر وتم إنقاذ 160 فيما لا زال البحث جاريا عن المفقودين.

 

* الحبس 5 سنوات وغرامة 100 ألفٍ لـ5 أطفال للتظاهر ضد بيع “الجزيرتين

قضت محكمة الطفل بشمال الجيزة برئاسة القاضي الانقلابي محمد نافع، اليوم الخميس، بالحبس 5 سنوات وغرامة 100 ألف جنيه بحق 5 أطفال، فى اتهامهم بالتظاهر ضد اتفاقية بيع جزيرتي تيران وصنافير، يوم 25 أبريل الماضى.

والمحكوم عليهم هم “مهاب توفيق، وحمدى عماد، وعمرو حسن، وصلاح مجدى، وعبد الرحمن محمد الحوتى”، وجميعهم تقل أعمارهم عن 15 عاما.

وكانت تظاهرات عارمة قد خرجت يومي 15 و25 أبريل الماضي؛ رفضا لبيع قائد الانقلاب السيسي جزيرتي تيران وصنافير للسعودية مقابل حفنة من الرز، حيث قامت قوات أمن الانقلاب بالاعتداء على تلك الفعاليات واعتقال العشرات من المشاركين فيها.

 

* الانقلاب يواصل الإخفاء القسرى لـ4 طلاب بالدقهلية

تواصل قوات أمن الانقلاب جريمة الإخفاء القسرى بحق 4 من أحرار محافظة الدقهلية، وترفض الإفصاح عن مكان احتجازهم القسرى، فى جريمة ضد الإنسانية، منذ أن تم اختطافهم بتاريخ 7 سبتمبر الجارى.

والمختفون هم: “محمد صفوت قشطة” 20 عاما، الطالب بالفرقة الثانية كلية الهندسة قسم مدنى جامعة السلاب بالمنصورة، مُقيم بقرية الدراكسة مركز منية النصر، و”يحيي منصور الشرقاوي” 20 عاما، الطالب بالفرقة الثانية كلية الهندسة جامعة العاشر من رمضان، مقيم بقرية الدراكسة مركز منية النصر، و”خالد سماحة” 21 سنة، الطالب بكلية شريعة وقانون جامعة الأزهر، من أبناء قرية بساط مركز طلخا، بالإضافة إلى شاكر أحمد هلال، من أبناء مركز ميت غمر.

وذكر بعض أهالى المختطفين أنه وصلتهم أنباء عن تعرض أبنائهم للتعذيب المنهج للاعتراف بتهم لا صلة لهم بها، ورغم تحرير التلغرافات والبلاغات للجهات المعنية بحكومة الانقلاب، لم يتم التعاطى معها، وهو ما يزيد من مخاوفهم على سلامتهم.
وحمل الأهالى وزير الداخلية بحكومة الانقلاب، ومدير فرع الأمن الوطني بالمنصورة، ومدير أمن الدقهلية، مسؤولية سلامتهم وحياتهم.

 

* إجهاض مطالب الغلابة بالتخويف الإعلامي من إسقاط الدولة في 11/11

بمخططات مخابراتية، واستجابة من وسائل إعلام الانقلاب العسكري، المسماة صحافة خاصة.. كونها تحظى ببعض المصداقية والقبول لدى الشارع.
واستباقا لتظاهرات الفقراء والبسطاء التي أعلن عنها شباب غاضبون من تحولهم لضيوف دائمين على أرصفة البطالة.. وفقراء لا يجدون الدواء رغم رفع أسعاره.. وسيدات لا يجدن سوى لحوم الحمير يسد رمقهن.. واطفال لا يجدون أماكن للدراسة.. سعت أجهزة أمن وإعلام عباس كامل لتخويف المصريين من أن خروجهم للتظاهر ضمن ما أطلق عليه “ثورة الغلابة” يدمر الدولة المصرية ويهدد كيانها.
وفي إثارة لأجهزة الأمن للمواجهة الدموية من أجل الحفاظ على دولة مصر.. بدات صحيفة الفجر مشوار التخويف.
حيث كشفت صحيفة “الفجر” المصرية عن تقرير أمني وصفته برفيع المستوى عن مخطط إسقاط الدولة المصرية وإشاعة الفوضى في البلاد في شهر ديسمبر المقبل، وبالتحديد في يوم 11 نوفمبر لعام 2016.
فبركة صحفية بايعاز أمني
وحسب زعم الصحيفة أن المخطط يقوده عدد من القوى السياسية المعارضة من الخارج وبتمويل خارجي ومنظم، مستخدمة عناصرها في الداخل من النشطاء والسياسيين ذي الأفكار المعادية لنظام الحكم الحالي، إلى جانب عدد من القوى السياسية ذات الفكر الهادم، وإتاحة الفرصة لعدد من الشخصيات في الخارج للحديث عن انتخابات رئاسية مبكرة بعد إشاعة الفوضى والهرج والمرج في البلاد بعدد من المظاهرات قبيل بداية العام الجديد.
وادعت “الفجر” إلى “خطة إشاعة الفوضى تم الإعداد لها قبل أن يعلن عصام حجي في الولايات المتحدة، نيته في الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة، ولم تلتف حوله الأصوات المصرية وقتها، خاصة الأحزاب السياسية، وأعلن فيما بعد تجهيزه لما يسمى بالفريق الرئاسي لإدارة شئون البلاد، ليجمع حوله عددا من الأحزاب والقوى.
تشويه مطالب الفقراء
ولتشوية مطالب الفقراء والبسطاء الذين باتوا لا يجدون قوت يومهم، قالت الفجر “جاءت الخطة بتجهيز عدد من المظاهرات واختيار يوم 11 من شهر نوفمبر لها وأطلقوا عليها “ثورة الغلابة”، و”وضعوا لها عدة أهداف ظاهرية لحث المواطنين على الحشد والتظاهر في الميادين والمحافظات، وبعدها تنتهز الجماعات المحظورة سياسيًا الفرصة وتدفع بعناصرها، لتشيع الفوضى أثناء التظاهرات، ويحدث احتكاك بين المتظاهرين والقوات الأمنية.
وربما يسقط عدد من القتلى وتخرج الأمور عن السيطرة، وتتوالى التظاهرات والاحتجاجات بعد سقوط القتلى، حتى يتم إظهارها أمام المجتمع الدولي أنها ثورة شعبية، على أن تتولى منظمات المجتمع المدني الممولة من الولايات المتحدة الأمريكية، رفع دعاوي قضائية حينها باستخدام القوة المفرطة في فض المتظاهرين مما أسفر عن سقوط قتلى، ويستطيع الفريق الرئاسي الذي كونه عصام حجي وسيعلن عنه في شهر أكتوبر بالأسماء كما صرح في وقت سابق، وذلك قبل بدء التظاهرات، وأن يعلن ضرورة إجراء انتخابات رئاسية مبكرة بناء على الأحداث الجارية وفقًا للخطة الموضوعة“.
المطلوب الصمت
وفي محاولة لإسكات الشعب عن شكواه من ارتفاع جميع الأسعار، قال عباس كامل صانع تقرير الفجر “وستكون الدعوة للتظاهرات بناءً على ارتفاع الأسعار وبعض النشطاء الذين لم يتم الإفراج عنهم في قضاياهم وعدد من القضايا التي أثيرت على الساحة المصرية في الشهور الماضية، على أن يتم التركيز أن تكون تلك التظاهرات بالقرب من النقابات العمالية، وبالأخص نقابة الصحفيين والمحامين والأطباء والنقابات التي اصطدمت مع الحكومة في عدد من الأحداث السابقة لزيادة التوتر والاحتكاك بين المتظاهرين والقوات الأمنية وقتها“.

 

* أسباب تراجع السيسي عن حظر استيراد القمح المسرطن!

أعلنت وزارة الزراعة بحكومة الانقلاب يوم الأحد، الموافق 28 أغسطس الماضي 2016م حظر استيراد الأقماح المصابة بفطر «الأرجوت» مهما كانت نسبته، ودعا عصام فايد، وزير الزراعة، إلى مؤتمر صحفى  للإعلان عن تفاصيل قرار الحظر، فيما فوجئ الحضور بغياب الوزير عن المؤتمر والاكتفاء بمشاركة الدكتور أحمد أبواليزيد، رئيس قطاع الخدمات والمتابعة بالوزارة، والدكتور عبدالمنعم البنا رئيس مركز البحوث الزراعية.

وكانت الحكومة قد قررت في يوليو الماضي السماح باستيراد «قمح الإرجوت» وفقا لما أسمته النسبة العالمية المقررة وهي (0.05%).

ولكن الحكومة عادت وتراجعت أمس الأربعاء 22 من سبتمبر 2016م  وقررت رفع الحظر عن استيراد قمح الإرجوت على ألا تزيد نسبة الإصابة بالفطر عن (0.05%).

والإرجوت فطر طفيلي ينمو على كثير من المحاصيل الزراعية التي تعتبر مصدراً هاماً كالشعير والقمح، ويحتوي على كثير من المواد الفعالة التي تختلف في تركيبها وأثرها على الجسم، وقد يتسبب بالتسمم، خصوصاً في المرضى الذين يعانون من أمراض الكبد والكلى.

ومن جانبنا رصدنا 3 عوامل دفعت حكومة الانقلاب إلى التراجع عن قرار حظر استيراد «القمح المصاب بالإرجوت» نسردها في التقرير التالي:

أولا توتر العلاقات مع روسيا

أحد أهم العوامل والأسباب وراء تراجع حكومة الانقلاب عن قرارها هو التوتر الذي حصل مع الجانب الروسي على خلفية قرار حظر قمح الإرجوت ورد شحنة روسية تبلغ 60 ألف طن وهو ما تسبب في حالة التوتر بين الجانبين.

وردا على القرار المصري، أفادت وكالة “انترفاكس” الروسية، الجمعة 16 سبتمبر أن موسكو حظرت استيراد الفواكه والخضروات من مصر.

وقالت يوليا شفاباوسكيني، نائبة الهيئة الفيدرالية الروسية للرقابة البيطرية والصحة النباتية: “ابتداء من الخميس 22 سبتمبر، سنفرض قيودا مؤقتة على استيراد الفواكه والخضروات من مصر، بالأخص الحمضيات والطماطم والبطاطس وغيرها من المنتجات“.

ثانيا: ضغوط شركات توريد القمح

وكان الدكتور محمد رزق، رئيس مجلس إدارة مؤسسة رزكوزان إنكوربوريت، أحد الموردين الأمريكيين الكبار في سوق القمح العالمي، قد أكد أن هناك 6 موردين من أكبر الشركات العالمية في القمح، يمتنعون عن دخول أي مناقصات خاصة بتوريد القمح إلى مصر.

 وأضاف في  تصريحات صحفية يوم الثلاثاء 20 سبتمبر الجاري 2016  أن شركات “كارجيل وأيه دي إم ورزكوزان ولويس دريفس ويونيتد وبانجي فود”، رفضوا دخول أي مناقصات بعد الشروط الجديدة التي يفرضها الجانب المصري الخاصة بنسبة 0.05 % من الإرجوت في القمح.

 وأوضح أن الجانب المصري لم يطلب من الموردين في بلد المنشأ، من فصل القمح من الإرجوت على جهاز فصل الألوان لأن ذلك يكلف الطن من 67 إلى 100 دولار فوق السعر الرسمي للقمح.

ودلل على كلامة بأن الموردين رفضوا الدخول في أي مناقصات وأخرها الاثنين 19 سبتمبر بعد رفض الشحنة الـ 9 بعد قرار وزير الزراعة برفض دخول شحنات تحتوي على أي نسبة من فطر الإرجوت.

وبحسب مراقبين فإن ضغوط شركات التوريد كان أحد العوامل المهمة التي أجبرت حكومة الانقلاب على التراجع عن قرارها الصحيح.

ثالثا: الخوف من التحكيم الدولي والتعويضات

كذلك من الأسباب التي دفعت حكومة الانقلاب على التراجع هو أن وزارة التموين تواجه أزمة دولية بسبب توابع إقرار وإلغاء استيراد القمح المصاب بفطر الأرجوت، بعد طلب إحدى الشركات الرومانية رد 500 ألف دولار قيمة الشرط الجزائى لشحنة قمح تم رفضها لوجود نسبة «أرجوت» بها، فى ظل صدور قرار من وزير الزراعة بمنع استيراد ودخول تلك الأقماح المصابة بالفطر السام.

وكانت صحيفة “الوطن” المقربة من سلطات الانقلاب قد كشفت عن مصادر مسئولة أن هيئة السلع التموينية تعاقدت على نحو 780 ألف طن قمح مع الشركات العالمية بها نسب «أرجوت» خلال يونيو ويوليو الماضيين، من روسيا ورومانيا وأوكرانيا ودول أخرى، فى عهد الدكتور خالد حنفى وزير التموين السابق

وأبدت المصادر مخاوفها من لجوء باقى الدول، مثلما فعلت الشركة الرومانية، إلى إلزام هيئة السلع التموينية بدفع الشرط الجزائى فى التعاقدات، خاصة أن التعاقد يتضمن شرطاً جزائياً فى حالة تراجع أى طرف.

فوضى في صناعة القرار 

من جانبه، علق الإعلامي إبراهيم عيسى، على تراجع وزارة الزراعة عن قرارها بمنع استيراد الأقماح التي تحتوي على نسبة 0.05% من فطر الإرجوت، قائلا: “يدل على الارتباك والهشاشة والفشل في إدارة شؤون البلاد“. 

وأضاف خلال برنامجه “مع إبراهيم عيسى”، المذاع على قناة “القاهرة والناس”، الأربعاء، أن طريقة صناعة القرار في مصر تدل على الهزل الشديد، متسائلا: “كيف ينفرد وزير الزراعة بقرار استراتيجي وهام جدًا مثل استيراد القمح؟، وكيف يصدر قرارًا دون دراسته مع زملائه من الوزراء؟“.

 

* إخوان ماسبيرو.. شماعة جديدة لفضائح الانقلاب

لا يمل أغبياء الانقلاب العسكري في مصر من تعليق فشلهم وفضائحهم المستمرة على شماعة جماعة الإخوان المسلمين، على الرغم من أن أحرار الجماعة ما بين شهيد ومعتقل ومناضل خارج البلاد، لكن الغباء الأعمى جعلهم يواصلون الكذب دون ذرة تفكير
فبعد فضيحة التليفزيون الرسمي “ماسبيرو” التي أحرجت قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي بإذاعة حديث قديم له، خرج اللواء محمد عبدالجواد، رئيس قطاع الأمن بـ”ماسبيرو”، ليواري الفضيحة بالأكذوبة المستمرة أن “الإخوان هم السبب
وقال عبدالجواد إن عدد المنتمين لجماعة الإخوان بماسبيرو نحو 300 فرد من إجمالي العاملين البالغ عددهم 40 ألف موظف، زاعمًا أن هؤلاء يعملون في كثير من المناصب العليا والأعمال الإدارية والتنفيذية المختلفة، سواء داخل القنوات التليفزيونية أو الشبكات الإذاعية.
وأضاف في حوار له مع “الوطن”، إلى أنه لم يصدر أي قرار من داخل ماسبيرو أو خارجه بفصل هؤلاء الموظفين، مؤكدًا أن استضافة ضيف معروف بميوله الإخوانية ليست من اختصاص قطاع الأمن، ولكن من اختصاص المسئولين في القطاعات المعنية.
طبلة ماسبيرو
ولم تترك وصمة التبعية والتطبيل للحاكم التليفزيون المصري منذ عقود طويلة، اللهم إلا في عام حكم الرئيس المنتخب د.محمد مرسي حيث انتعشت الصحافة والفضائيات بسقف لا محدود من الحريات ؛ وبعد اغتصاب عبد الفتاح السيسي لمقاليد الحكم في مصر، عاد التليفزيون الرسمي أكثر انبطاحا أمام قائد الانقلاب، ورغم ذلك سقط في أخطاء فادحة أحرجته أمام جنرال الدم ونالت منه بالسخرية
من هذه الفضائح ما وقع أول أمس الثلاثاء حيث تمت إذاعة حوار قديم للسيسي على قناة “PBS” الأمريكية مع الإعلامية مارجريت وارنر، بالخطأ على أنه الحوار الذي أجراه أمس مع القناة نفسها، على هامش مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة
السيس
ولم ينسَ المشاهدون ياء السيسي التي سقطت سهوا من عبيد البيادة في التليفزيون المصري في تغطية فعاليات مشاركة الرئيس في القمة الأفريقية، حيث تم حذف الياء من اسم السيسي في شريط الأخبار أسفل الشاشة؛ مما حول الاسم لمعنى آخر “السيس” أي التافه عديم الأهمية.
وعلى خلفية تلك الواقعة تمت إحالة مخرج الفترة الإخبارية ورئيس التحرير ومهندس الأستوديو وفني الفونت ومساعدي الإخراج والتنفيذ للتحقيق في الواقعة.
قطع البث
قطع التليفزيون المصري البث عن حوار السيسي مع أسامة كمال الإعلامي الانقلابي؛ لتقديم هزلية كشف حساب الأول بعد مرور عامين من انقلابه، وذلك بعد بداية بث الحوار بثوانٍ معدودة.
وتبين بعد ذلك أن سبب قطع البث إذاعة الجزء الثاني من الحوار  قبل الجزء الأول ولتدارك الأمر تم قطع البث، فضلًا عن الأخطاء الصوتية والإخراجية الفادحة للحوار.
كما قطع التليفزيون المصري البث عن انفعال السيسي على عدد ممثلي فئات المجتمع؛ بعد أن بدأ أحد الضيوف التحدث إلى قائد الانقلاب إلا أن الأخير انفعل عليه، قائلًا:  “أنا لم أعطِ الإذن لأحد على الهوا”، لينقطع البث بعد ذلك عن الخطاب
فضيحة تغطية التفريعة
ولم ينسى العاملين باسبيرو أن صفاء حجازى، رئيس قطاع الأخبار وعضو لجنة الإعداد لحفل الافتتاح، تعمدت إرسال ٥٢ كاميرا، وعشرين وحدة بث، و٣٠٠ شخص من مخرجين ومصورين وطواقم إعداد، و٨ مذيعين من قطاع الأخبار، وأربعة من النيل الدولية، وأربعة من النيل للأخبار، لتغطية هزلية احتفال التفريعة الجديدة، وجميعهم لم يستطيعوا العمل ولو دقيقة واحدة؛ لسيطرة الشركة الفرنسية على الحدث، وهي الشركة التي تعاقد معها السيسي لتغطية الحفل
وتساءل العاملون -في بيان لهم- عمن يحاسب المسئولين في ماسبيرو عن إهدار الطاقات والمال في أحداث لم يتم تغطيتها، خاصة وأنهم يعلمون أنه تم التعاقد مع شركة فرنسية لنقل الاحتفال على الهواء
الغرق في الفساد
من جهته قال المخرج التلفزيونى طارق صلاح الدين انه تعرض الى الكثير من الظلم داخل مبنى ماسبيرو بسبب مقاومته للفساد الذى يشهده القطاع، مؤكداً أن ماسبيرو غرقان فى الفساد ولابد من إيجاد حلول لذلك، مهدداً بالاعتصام أمام مبنى ماسبيرو.
فيما قالت الدكتورة ولاء الشملول، أستاذ بكلية الإعلام جامعة بنى سويف، إن جزءًا كبيرًا من الفساد فى ماسبيرو يتعلق بالعمالة الكبيرة غير المستغلة، والتى تقدر بالآلاف، ولا تفيد اتحاد الإذاعة والتليفزيون.
وأوضحت أنه لا توجد مراعاة للعدالة الاجتماعية خلال توزيع مرتبات العاملين والموظفين فى الاتحاد، وأشارت إلى أن من بين مؤشرات وجود فساد فى اتحاد الإذاعة والتليفزيون، هو حصول عدد كبير من الموظفين والمعدين والمذيعين على أجازات والعمل فى القطاع الخاص، واستمرارهم على قوة ماسبيرو واحتفاظهم بوظائفهم.
من جهتها قالت الإعلامية عزة الحناوي المذيعة بالتليفزيون المصري، إنه :”يتوجب على “السيسي” أن يبدأ بماسبيرو لو أراد محاربة الفساد”، لافتة إلى أن قيادات التلفزيون ينفذون الأوامر كما تملى عليهم، ويتم تعيينهم بتقارير أمنية وعسكرية.

 

 

* صحف إسرائيلية: السلام الدافئ مع السيسي تحول لعلاقة حميمة

خلال خطابه بالأمم المتحدة الثلاثاء الماضي، وجه زعيم عصابة الانقلاب “عبد الفتاح السيسي” نداء للحكومة والشعب الإسرائيلي بالتوصل إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين، واصفا السلام المصري الإسرائيلي بالتجربة الرائعة التي يمكن تكرارها.
وفي هذا الإطار وصفت الصحف الإسرائيلية العلاقات بين السيسي وتل أبيب بأنها حميمية وغير مسبوقة، حتى أنها عرضت تقديم مساعدات مالية لمصر لانتشالها من أزمتها الاقتصادية.
إسرائيل قد تنتشل مصر من الغرق
وقالت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، في تقرير لها أمس الأربعاء، إن العلاقات بين إسرائيل والدول العربية تحسنت كثيرا في السنوات الأخيرة، حتى أنه لم يعد الآن حتى دولتين عربيتين تكرهان إسرائيل.
وأضافت الصحيفة أن إسرائيل ليست دولة فقيرة أو في حاجة إلى مساعدات فورية تنقذها من أزمة تهدد وجودها كحال مصر الغارقة حتى عنقها في الديون.
وتابعت أن “الاحتياطي النقدي من العملات الأجنبية في إسرائيل يبلغ أكثر من 95 مليار دولار، متجاوزا الاحتياطي النقدي في إيطاليا والنرويج وكندا، مشيرة إلى أن “مصر لديها 17 مليار دولار فقط، وإذا اقتضت الضرورة فإن تل أبيب على استعداد لتقديم مساعدات مالية لجاراتها الفقيرات“.
وفي خطوة تعكس التعاون الاقتصادي المتزايد بين البلدين، وصل إلى القاهرة أمس الأربعاء، وفد إسرائيلي لبحث تصدير الغاز الإسرائيلي لمصر.
ومن المقرر أن يستكمل الوفد المفاوضات التي بدأت من قبل بين البلدين بشأن استيراد مصر للغاز المستخرج من حقل لوثيان الإسرائيلي العملاق بالبحر المتوسط بأسعار مخفضة.
وفي شهر نوفمبر الماضي تم توقيع اتفاق أولي لضخ الغاز الإسرائيلي إلى مصر عبر خط أنابيب بحري لمدة تصل إلى 15 عاما.
لقاء مغلق بين السيسي وقيادات صهيونية
وفي سياق متصل، قالت صحيفة “جيروزاليم بوست”: “إن السيسي التقى قيادات صهيونية في “نيويورك” على هامش مشاركته في فعاليات الأمم المتحدة، موضحة أن الاجتماع حضره ممثلين عن منظمة “بناي بريث” اليهودية، وأعضاء بالكونغرس اليهودي العالمي“.
وأضافت الصحيفة في تقرير لها، الأربعاء، أن زعيم عصابة الانقلاب أثنى، في هذا اللقاء المغلق، على “مستويات التعاون غير المسبوقة بين إسرائيل وجيش السيسي في الحرب على الإرهاب في شبه جزيرة سيناء للتأكد من تحقيق الاستقرار بالمنطقة“.
وأشارت إلى أن الطائرات الحربية الإسرائيلية تشن هجمات على مسلحي تنظيم الدولة في سيناء، كما أن المخابرات الحربية الإسرائيلية تقدم معلومات هامة للقوات المصرية عن الإرهابيين هناك.
وخلال الاجتماع، تعهد السيسي بإجراء تعديلات دينية وحقوقية في مصر، مشددا على أن بلاده تضع على رأس أولوياتها محاربة الإرهاب في سيناء، وأنها ملتزمة بتحقيق السلام في الشرق الأوسط.
من جانبه، وصف الصحفي الإسرائيلي “أمير تيبون”، محلل الشؤون العربية بموقع والا”، قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بلقب “صديق إسرائيل“.
وكتب “تيبون” عبر “تويتر” قائلا: “إن صديقنا السيسي كان أول زعيم يظهر في لقاءات مصورة مع مرشحي الرئاسة الأمريكية دونالد ترامب وهيلاري كلينتون، مضيفا أن “السيسي يميل لكلينتون لأنه يعرف أنها عارضت إسقاط مبارك إبان ثورة يناير 2011، وأن أوباما هو من قرر التخلي عنه
مستعدون لاستقبال السيسي في تل أبيب
وقال “داني دانون”، سفير إسرائيل الدائم بالأمم المتحدة، إن بلاده على استعداد لاستقبال عبد الفتاح السيسي في تل أبيب، كما حدث من قبل مع الرئيس الراحل أنور السادات، الذي وقعت مصر في عهده اتفاقية سلام مع إسرائيل.
وأضاف “دانون” في تصريحات لصحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، أن “السيسي تكلم في خطابه بالأمم المتحدة عن عملية السلام من القلب، وعلى الرغم من أن الإسرائيليين لم يحبوا كل ما قاله إلا أن قادة إسرائيل الآن مستعدون للتحدث معه، كما فعل مناحم بيجن، رئيس وزراء إسرائيل الأسبق، مع السادات“.
من جانبها، علقت النائبة الإسرائيلية “كاسنيا سافتلوفا” على خطاب السيسي في الأمم المتحدة، قائلة إن قائد الانقلاب “يمد يده مجددا لنا، ويخاطر بشكل شخصي من أجل دفع عملية السلام ويضع سمعته على المحك عندما يخرج عن النص المكتوب ويتحدث مباشرة مع الشعب الإسرائيلي، لكن، مع الأسف، لا يوجد بين القادة الإسرائيليين من يستجيب له“.
وأضافت: “في الوقت الراهن لا يعلم أحد ماذا سيكون مصير عملية السلام مع الفلسطينيين في ظل الإجراءات غير المسؤولة التي تقوم بها القيادة الإسرائيلية وتضييع الفرصة تلو الأخرى“.
وطالب “يتسحاق هرتزوغ”، زعيم المعارضة الإسرائيلية، رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، بتلبية دعوة قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي وإحياء عملية السلام مع الفلسطينيين.
ونقلت صحيفة “معاريف” الإسرائيلية عن “هرتزوغ” قوله: “أمامنا الآن فرصة استثنائية قد لا تتكرر ثانية، يمكنها تغيير وجه الشرق الأوسط، وأنا أدعو القيادة الإسرائيلية إلى قبول دعوة السيسي فورا أو الجلوس في البيت، ويكفينا الثمن الغالي الذي دفعناه في السنوات الأخيرة بسبب سيرنا في مسار غير صحيح“.

 

* السيسي- ترامب” يد واحدة.. ضد الإسلام!

يد واحدة ضد الإسلام والمسلمين”، على هذا العهد جدد قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي بيعته وولاءه لمرشح الرئاسة الأمريكي المتطرف دونالد ترامب.

ولم يخجل السيسي- الذي استولى على حكم دولة الأزهر الشريف عبر انقلاب عسكري- من إعلان الولاء والبراء لترامب، الذي أعلن صراحة عن عداوته للمسلمين وعدم رغبته بوجودهم في أمريكا، وسعيه لفرض قيود على هجرتهم إلى واشنطن.

ليس هذا فحسب، بل برر السيسي تصريحات ترامب بشأن نيته في حال فوزه منع المسلمين من دخول الولايات المتحدة.

وقال السيسي، في رده على سؤال مذيعة شبكة “سي إن إن”، حول موقفه من تصريحات ترامب حول المسلمين، ووضع إجراءات معقدة على دخولهم الولايات المتحدة: “السلطات الأمريكية بصفة عامة تضع إجراءات أمنية صارمة جدا لكل من يريد زيارتها، وهذا الأمر موجود منذ مدة طويلة“.

وقال: إن الحملات الانتخابية يطلق فيها الكثير من التصريحات المختلفة، لكن في إدارة البلاد تحدث اختلافات كثيرة“.

وأوضح السيسي أنه لم يتطرق- في لقائه “ترامب”- لمسألة منع المسلمين من زيارة الولايات المتحدة الأمريكية.

وردا على سؤال المذيعة: “هل ترى أن ترامب سيكون رئيسا وقائدا قويا؟”، قال السيسي: “نعم بدون أدنى شك“.

الحرب على الإسلام
وكانت قناة “روسيا اليوم” الفضائية قد نقلت عن ترامب أمام حشد من مناصريه قوله، إنه إذا أصبح رئيسا للولايات المتحدة، سيجعل السيسي حليفه الأول في الحرب على الإسلام “المتطرف”، وسيعمل على مكافحة تنظيم «داعش» باستخدام وسائل عسكرية وإيديولوجية ومالية.

وليس خفيا اختيار “ترامب” لـ”السيسى” كأحد أصدقائه، وأنه جاء بعد تيقنه من موقفه الواضح ضد الإسلام ومعاداته له، فالسيسي معروف بحربه الشرسة ضد الإسلاميين فى مصر ومذابحه الكثيرة ضدهم، وقتله الآلاف واعتقال عشرات الآلاف منهم، والتى كان من أبرزها مجزرة فض رابعة العدوية والنهضة، إلى جانب حرقة للمساجد وتدميرها.

ولم يخف السيسى فى تصريحاته معاداته للإسلام، ووصف من يتبعه بالإرهابيين، إلى جانب مطالبه بثورة دينية لتغيير الخطاب الديني ومفاهيم وموروثات الدين الإسلامي، التي زعم أنها تعادي العالم.

جرأة السيسي على الدين

في العام الماضي، أفصح عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، عما بداخله من عدواة وكراهية للدين الإسلامي، حيث هاجم السيسي تمسك خطباء وعلماء الأزهر بالنصوص الدينية المقدسة، ووصفها بـ”أنها تعادي الدنيا كلها“.

وفي جرأة على ثوابت الإسلام، قال السيسي في كلمة ألقاها في احتفال المولد النبوي: “لا يمكن أن يكون هذا الفكر الديني الذي نقدسه يدفع الأمة كلها لأن تكون مصدرا للقلق والخوف والقتل والتدمير للدنيا كلها” على حد قوله.

ووصف المجرم السيسي المسلمين بأنهم يحاولون إبادة العالم قائلا: “هل يمكن لمليار وستمائة مليون (في إشارة إلى تعداد المسلمين حول العالم)، أن يقتلوا العالم كله من أجل أن يعيشوا هم وحدهم؟“.

وفي وصلة تمثيلية جديدة، قال للجالسين من عمائم الأزهر التابعين للانقلاب: “والله لأحاجيكم يوم القيامة أمام الله على ما أتحدث فيه“.

وأشار إلى الحاجة لوجود ما وصفها بـ”ثورة دينية”، مبررا هجومه على النصوص الدينية بقوله “إن الأمة تمزق وتدمر.. وتضيع بأيدينا“.

وأكد مراقبون أن أقوال السيسي تلك تخرجه من الملة، حيث ينكر معلوما من الدين بالضرورة، ويحتاج إلى أن يستتاب 3 أيام ليقام عليه الحد بعدها إن لم يعد عنها.

 

*اختفاء أكثر 1500 صنف دوائي من الصيدليات

ما زالت أزمة الدواء مستمرة بسبب الدولار، حيث كشف نائب رئيس غرفة صناعة الدواء أسامة رستم عن اختفاء أكثر 1500 صنف دوائي بالصيدليات، بها أدوية حيوية ليس لها بدائل فى السوق المصرية.

أما عضو رابطة مصنعي الدواء شريف راشد، فقد حذر من إغلاق أكثر من 130 مصنعا بسبب عدم تمكنهم من شراء المواد الخام؛ بسبب عدم قدرة البنوك الحكومية على توفير الدولار للشركات والمصانع.

ورغم قرار حكومة الانقلاب بزيادة أسعار 6000 صنف دوائي منذ أكثر من 100 يوم، إلا أن نقص واختفاء الأدوية مستمر، وذلك بحسب الإدارة المركزية للشؤون الصيدلية بوزارة الصحة.

وقال مصدر مسؤول بالإدارة إن نواقص الأدوية فى السوق بلغت أكثر من 200 صنف من أدوية السكر والضغط والقلب والأورام والجهاز الهضمي ومضادات الحساسية.

يأتي ذلك بينما دخلت أزمة المحاليل الطبية شهرها الثاني دون أي بوادر لحلها، رغم أنها تعد علاجا أساسيا لمرضى الكلى، ولذلك باتت حياة مرضى الفشل الكلوي وغيرها في قبضة السوق السوداء للمحاليل الطبية والتي ظهرت لأول مرة في مصر بعهد السيسي وانقلابه المشؤوم، فقد ارتفعت أسعار المحاليل لأكثر من 400% بسبب فساد الحكومة وجشع دون رحمة أو إنسانية.

 

* الكويت تمنع دخول الفراولة المصرية ومنتجات الخضار

شددت الكويت الرقابة على الفراولة والفواكه المصرية ومنتجات الخضار، بإخضاعها لمزيد من الإجراءات الرقابية المشددة.
ونقلت صحيفة “الرأي” الكويتية فى عددها الصادر اليوم، نتيجة اجتماع لجنة سلامة الأغذية الذى عقد أمس وخلص إلى ” الاتفاق على إصدار توصية لإدارة الأغذية المستوردة فى بلدية الكويت بضرورة عدم السماح بدخول منتج الفراولة المصرى، ما لم تكون الشحنة مصحوبة بشهادة صحية تفيد بأن المنتج صالح للاستهلاك الآدمى، وأنه تحت الإشراف الصحى الحكومى“.
ونقلت الصحيفة عن مصدر مطلع أن التوصية أشارت إلى وجوب أن تكون الشهادة معتمدة من الجهات الحكومية المختصة ومصدقة من سفارة الكويت فى القاهرة، على أن يتم أخذ عينات للفحص المخبرى وتحديد نوع الفحص المطلوب والتحفظ على البضاعة فى مخزن المستورد لحين ظهور نتيجة الفحص المخبرى.
وأضاف المصدر أنه تم الاتفاق على أخذ عينات من البضائع الموجودة بالأسواق الكويتية لإجراء الفحوص المخبرية، للتأكد من سلامتها بمعرفة بلديات المحافظات، وإفادة لجنة سلامة الأغذية بالنتائج.
ومن جانبه أعلن الوزير المفوض مدير المكتب التجارى المصرى لدى الكويت مدحت عادل أن 50 فى المئة من الصادرات المصرية للكويت منتجات زراعية ما بين خضار وفاكهة طازجة ومجمدة، مبينا أن الصادرات المصرية للكويت تبلغ 450 مليون دولار سنويا.
وأكد عادل أن جميع الصادرات المصرية تخضع للرقابة المشددة من قبل الهيئة المصرية العامة للرقابة على الصادرات والواردات للتأكد من سلامتها ومطابقتها للشروط والمواصفات القياسية العالمية، إضافة للإجراءات المشددة التى تقوم بها الجهات المعنية الكويتية قبل السماح بدخولها إلى الكويت خصوصاً ودول الخليج بصفة عامة ، بحسب وكالة أونا
وأوضح أن شهادة المنشأ هى أحد المستندات المصاحبة للسلع والمنتجات المصدرة، وهى شهادة من واقع اتفاقية قواعد المنشأ العربية لأغراض تطبيق اتفاقية تيسير وتنمية التبادل التجارى بين الدول العربية والتى دخلت حيز التنفيذ اعتباراً من 1998/1/1، وهذه الشهادة تعنى أن السلع والمنتجات المصدرة هى من إنتاج البلد المصدر.
و أضاف عادل أن السلطات السعودية لم تتخذ أى إجراءات على خلفية ما تداول من أخبار عن منع الولايات المتحدة الأميركية وروسيا وبعض الدول الأوروبية دخول المنتجات المصرية إلى أسواقها، مضيفاً أن الإمارات شددت الإجراءات الرقابية والفحص للمنتجات المصرية.

 

*صحيفة بريطانية” تكشف عن بوادر أزمة دبلوماسية بين “باريس والقاهرة”

كشفت، صحيفة “التايمز” البريطانية عن وجود أزمة دبلوماسية بين باريس والقاهرة بسبب تأخر السلطات المصرية في إعادة رفات الضحايا بحادثة سقوط الطائرة المصرية التي سقطت فوق البحر المتوسط 19 مايو الماضي

وأشارت إلى أن باريس قد تتهم القاهرة ضمنا بالحفاظ على رفات الضحايا لضمان خلو مسئوليتها من تلك الكارثة ؛ وهو ما قد ينبئ بأزمة دبلوماسية بين البلدين خاصة بعد أن اعرب الرئيس الفرنسي “فرنسوا اولاند” عن خيبة أمله من نقص التعاون من الجانب المصري وذلك خلال لقائه مع عبد الفتاح السيسي في الأمم المتحدة هذا الأسبوع.

وتابعت أن فرنسا قلقة من عدم إعادة رفات المسافرين المنتشلة منذ أكثر من شهرين، والتي تم معرفة اصحابها عن طريق تحليل ” DNA في معظمهم ماعدا حالتين.

ووفق ” التايمز” فقد تم توجيه اتهامات كثيرة لمصر بأنها تريد من الأطراف المعنيين الاقرار بأن الإرهاب كان وراء كارثة تحطم الطائرة؛ وهو ما سيلقي باللوم على فرنسا التي انطلقت منها رحلة الطائرة المتوجهة إلى القاهرة، أي أن الحادث لم يقع بسبب خطأ تقني أو بشري من طاقم الطائرة التابعة للخطوط الجوية المصرية الرسمية.

يشار إلى أن 15 فرنسيا من بين الـ 66 مسافرا الذين لقوا حتفهم في تحطم الطائرة المصرية في الرحلة التي تحمل رقم أم أس 804، بعد محاولة طاقمها إطفاء حريق في قمرة القيادة.