Sunday , 20 September 2020
خبر عاجل
You are here: Home » Tag Archives: السفارة

Tag Archives: السفارة

Feed Subscription

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع “إسرائيل” .. السبت 5 ديسمبر.. أرقام التعذيب في مصر أكبر من المعلنة والشرطة تتمسك بالتعذيب

أخوال السيسي الصهاينة يتنبأون بانهيار الانقلاب

أخوال السيسي الصهاينة يتنبأون بانهيار الانقلاب

كلب بني صهيون

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع الصهاينة

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع الصهاينة

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع “إسرائيل.. السبت 5 ديسمبر.. أرقام التعذيب في مصر أكبر من المعلنة والشرطة تتمسك بالتعذيب

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*مقتل ضابط ومجند في تفجير مدرعة للجيش بسيناء

لقي ضابط ومجند مصرعهما عصر اليوم السبت، في عملية تفجير استهدفت مدرعة للجيش بحي الأحراش بمدينة رفح، شمال سيناء، فيما أصيب ثلاثة جنود آخرين.

وأفادت مصادر طبية بشمال سيناء، أنه تم نقل جثمان ضابط ومجند تابعين للقوات المسلحة، للمستشفى، وكذلك ثلاثة جنود آخرين بإصابات متفرقة في كامل أنحاء الجسد، وحالتهم خطرة.

يأتي هذا بعد ساعات من عمليات قصف جوي على مناطق مفتوحة جنوب مدينة الشيخ زويد ورفح والتي لم تسفر عن إصابات.

 

 

*إضراب معتقلي سجن المنصورة عن الطعام والزيارة بعد وفاة أحدهم نتيجة الإهمال الطبي

 

*بأمر إثيوبي.. تأجيل اجتماع “سد النهضة” إلى 11 ديسمبر

أعلن أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية في حكومة الانقلاب، اليوم السبت أن وزير خارجية إثيوبيا طلب من وزير خارجية الانقلاب سامح شكري خلال لقائهما على هامش اجتماعات قمة أفريقيا الصين بجوهانسبرج، السبت، تأجيل عقد الاجتماع السداسي لوزراء الخارجية والري بكل من مصر والسودان وإثيوبيا، لينعقد في الخرطوم يومي 11 و12 ديسمبر بدلاً من 6 و7 ديسمبر.

وقال “أبو زيد” في تصريحات صحفية اليوم: إن الوزير الإثيوبي تادروس ادهانوم، أكد أن طلب التأجيل يرجع إلى تكليف مفاجئ صدر له من رئيس الوزراء الإثيوبي، بالمشاركة في زيارة مهمة معه إلى كينيا خلال الفترة المحددة لعقد الاجتماع السداسي.

وكانت الفترة الماضية قد شهدت تأجيلاً متكررًا لجلسات الحوار من قبل الجانب الإثيوبي، خاصة بعد توقيع قائد الانقلاب السيسي اتفاقية السد، وحصول إثيوبيا على صك رسمي بالموافقة علي بناء السد دون شروط.

 

 

*مركز أبحاث عبري: السيسي أكثر العرب حماسًا في التعاون مع “إسرائيل

اعتبر “مركز أبحاث الأمن القوميالإسرائيلي” السيسي أكثر “الزعماء” في المنطقة حماسا للتعاون مع إسرائيل، من أجل تعزيز نظامه ولتحسين قدرته على مواجهة الإسلاميين، لا سيما جماعة الإخوان المسلمين.

وفي دراسة نشرها المركز الذي يعتبر أهم محافل التقدير الاستراتيجي في تل أبيب أمس، شدد على أن “تعزيز وترسيخ النظام المصري وتمكينه من القضاء على الإرهاب الإسلامي هو مصلحة إسرائيلية صرفة، ناهيك عن تقاطع مصالح الطرفين في كل ما يتعلق بقطاع غزّة“.

وأشار المركز إلى أن اعتماد مصر على الغاز الإسرائيلي سيسهم فقط في تعزيز مكانة إسرائيل لدى النظام الحالي في القاهرة، ويزيد من مسوغات التعاون والتحالف معها.

وشدد المركز على أن نخب الحكم المعادية للإسلاميين في العالم العربي وجدت في إسرائيل حليفا مهما جدا، بعد تراجع دور الولايات المتحدة في المنطقة، وهذا ما دفعها لتعزيز التعاون معها بشكل كبير.

وأكد المركز أن التحالف الواقعي الذي يربط إسرائيل بكل من مصر وقبرص واليونان، قد ساهم في تحسين البيئة الإقليمية والإستراتيجية للدولة العبرية.

وأوضح المركز أن طابع التعاون الأمني والاستخباري والعسكري بين إسرائيل والدول التي تطل على البحر الأبيض المتوسط، قد أسهم في تحسين الميزان الاستراتيجي بشكل غير مسبوق.

في السياق، ذكرت الإذاعة العبرية، أن حرص ديوان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو على الكشف عن مصافحته عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب،  وتبادله الحديث معه على هامش قمة “المناخ” في باريس، يأتي ضمن توجه نتنياهو أن يثبت للرأي العام الإسرائيلي والدولي أن سياساته المتشددة تجاه الفلسطينيين لا تؤثر سلبًا في العلاقات الإستراتيجية مع الدول العربية، خصوصًا مصر.

ونوهت الإذاعة الليلة الماضية إلى أن نتنياهو يحرص بتصميم شديد على جعل علاقاته “الدافئة والحميمة جدا” مع السيسي بعيدة عن الجدل الإعلامي، وأقدم على هذه الخطوة لمواجهة الانتقادات التي توجهها له المعارضة اليسارية التي تتهمه بأنه مسئول عن العزلة الدولية التي تعانيها إسرائيل.

وشددت الإذاعة على أن إسرائيل شرعت بالفعل في توظيف علاقاتها الدافئة مع نظام السيسي والأردن ودول عربية أخرى دعائيا، لمواجهة حركة المقاطعة الدولية “BDS”.

ونقلت الإذاعة عن موظف كبير مقرب من تسيفي هاتوبلي القائمة بأعمال وزير الخارجية، قوله: “رسالتنا للنخب الأوروبي والأمريكية واضحة وبسيطة؛ أنه لا يمكنكم أن تكونوا أكثر حرصا على الفلسطينيين من الدول العربية، التي تحرص على تعزيز التعاون والتنسيق معنا، حتى في ظل الأحداث التي تشهدها الضفة الغربية والقدس“.

وأضاف الموظف الكبير: “من خلال الكشف المنضبط عن مظاهر التواصل والتعاون مع الدول العربية المعتدلة، فإننا نحاول أن نقنع العالم بعدم الإصغاء لـBDS”.

 

 

*إداريو الأوقاف” يرفضون “تصبيرة” مختار جمعة

رفض الإداريون والعمال بوزارة الأوقاف عرض وزير الانقلاب مختار جمعة، بتخصيص مبلغ 300 جنيه كـ”بدل زي” على غرار زي الأئمة، مهددين بالإضراب عن العمل حال استمرت المماطلة في تنفيذ مطالبهم.

وأكد العمال تمسكهم بتحسين الأوضاع المالية أسوة بالأئمة، معتبرين ما يطرحه مختار جمعة مجرد مسكنات لاحتواء غضبهم، إلى أن يحدد مصيره عقب انعقاد البرلمان المقبل واختيار التشكيل الوزاري الجديد.

وكان محمد عبد الرازق، رئيس القطاع الديني بأوقاف الانقلاب، صرح بأن “جمعة”، يحاول البحث عن موارد لمساعدة الإداريين الذين لم يشملهم التحسين المادي المخصص للأئمة والمقدر بـ1000 جنيه “بدل صعود منبر”، مشيرًا إلى أن البحث عن هذه الموارد يحتاج وقتًا طويلاً يصل إلى سنة حتى تنتهي اللجان المتخصصة من عملها في تدبير الموارد اللازمة كما تم مع الأئمة.

 

 

*الجيش يستولي على شاطئ جليم “المجاني

كشفت مصادر مطلعة بديوان عام محافظة الإسكندرية أن قيادة المنطقة الشمالية، قد استولت اليوم السبت، على مساحات شاسعة من شاطئ جليم، والذي كان مخصصًا كشاطئ مجاني لأهالي الإسكندرية.

وبحسب المصدر، فإن قيادة المنطقة الشمالية قامت بوضع أسلاك شائكة حول الشاطئ لمنع دخول وخروج أي مدني، وقامت بتعيين مندوب لها للحديث بأن الشاطئ كان يتبع المنطقة العسكرية ويتبع مستشفى القوات المسلحة بسيدي جابر، وأنه سوف يتم تخصيصه لكبار الزوار بالإسكندرية.

جدير بالذكر أن محافظ الإسكندرية الانقلابي السابق اللواء طارق المهدي، قد قلص عدد الشواطئ المجانية للمصطافين وأهالي الإسكندرية وزوارها، فيما دأبت القيادة العسكرية على وضع يدها على عدد من الأراضي والشواطئ استمرارا لهيمنة العسكر على مصر.

 

 

*نص شهادة والدة ضحية تعذيب شبين القناطر أمام النيابة

استمعت النيابة العامة بشبين القناطر، اليوم السبت، بإشراف المستشار أحمد عبدالله، المحامي العام الأول لنيابات شمال القليوبية، لأقوال والدة عمرو أبو شنب، المتهم الذي لقى مصرعه بحجز المحكمة، مُتهمة ضابط وبعض أفراد القسم بتعذيبه مما تسبب في موته.

نص التحقيق وشهادة والدة المتهم والمكون من 3 أسئلة:

 

س/ هل تتهمي أحدًا من ضباط المركز بالتسبب في وفاه نجلك؟

ج/ أيوة أنا بتهم الضابط معتز نور الدين سلامة الشويخ، بتعذيب نجلي حتى الموت واحتجازه بدون وجه حق وتلفيق محضر مخدرات وسلاح على خلاف الواقع وانتهاك حرمه بيتنا دون إذن من النيابة العامة.

 

س/هل شاهدتي نجلك قبل وفاته؟

ج/ أيوة أنا شفته وهو جاي يتعرض على النيابة والحرس شايله وكان بينزف دم من بؤه وقالي «معتز الشويخ هو اللي ضربني وكهربني أنا بموت يا أمي».

 

س/ ما قولك فيما قررة مفتش الصحة بأن الإصابات الموجود بنجلك قديمة العهد وأنه يُعاني من مرض عضوي؟

ج/الكلام ده مش مظبوط وأبني ماكنش فيه إصابات وهما وخدينه ومكنش عنده أي مرض وكان سليم وصحته كويسة.

يأتي ذلك فيما لم يُحضر الضابط المتهم لآخذ أقواله بسراي النيابة ولم يرد تقرير الطب الشرعي أو الصفة التشريحية حتى الأن.

 

 

*السيسي باع أحمد موسى .. السفارة المصرية تجاهلته و لم ترسل محامياً للدفاع عنه

قرر القضاء الفرنسي الإفراج عن الشباب المصري المتهم بالإعتداء على أحمد موسى في باريس

وكتب الصحفي أحمد عطوان عبر حسابه على “فيس بوك” : مبروك البراءة ياشباب…القضاء الفرنسى يفرج عن الثوار الأحرار…براءة

وأضاف : براءة الابطال الاربعة اللى عملوا الجلاشة فى فرنسا مع أحمد موسى

وتابع قائلا : السيسى باع أحمد موسى ولم يحرص محامى السفارة للحضور امام المحكمة

كما أكد المحامى حسن عكرمى ، المسئول عن الدفاع عن الشباب الأربعة أن السفارة المصرية لم ترسل محاميا وتجاهلت الدفاع عن أحمد موسى لذلك قرر القضاء الفرنسي الإفراج عن الشباب

وكان موسى قد زعم ان السيسي كان غاضبا بشدة بسبب ما تعرض له موسى ، و أنه قام بإبلاغ وزير الداخلية الفرنسي وعبر له عن غضبه .

 

*الشرطة تتمسك بالتعذيب.. إذًا لماذا قام الشعب بالثورة؟!

ما إن أحكمت عناصر الانقلاب في مصر قبضتها على مقاليد الحكم، لأسبابٍ لا مجال لذكرها هنا، حتى عادت أجهزة الأمن إلى سابق عهدها في العنف، ولكن بتعسف أشد، وشراسة أكثر انفلاتًا من ذي قبل.

انتقام العقرب

اليوم اتهمت منظمة هيومن رايتس مونيتور، إدارة سجن العقرب، بمنع 10 شباب متهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”خلية الظواهري”، من التوقيع على نقض حكم الإعدام الصادر بحقهم.

وقالت “مونيتور”: إن “تعمّد إدارة سجن العقرب شديد الحراسة، المساهمة في حرمان عشرة شبان من حقهم في الحياة، يعد سابقة ترفضها جميع المواثيق والأعراف الدولية“. 

وفي حملة منظمة لانتهاك حقوق الإنسان والمواطن، اشتدت على أجهزة الأمن ضغائن الانتقام، لما أصابها من نقد علني لم تتعود عليه قبل الثورات، وألحت عليها الرغبة في التعويض عنه، عبر منع المحكومين ظلمًا بالإعدام من الدفاع عن أنفسهم.

ومن الواضح أنه، في غياب الشرعية والمحاسبة ، لا تتعلم أجهزة القمع من تجربتها، بل تزداد تمسكًا بمنطق القوة والقمع والبطش مع سبق الإصرار والترصد.

اعتراف

داخلية الانقلاب ومع اقتراب ذكرى ثورة 25 يناير 2011، تزداد شراسة وعنادًا وتمسكًا بالبطش والقمع والتعذيب، وتلخص الدرس الذي خرجت به من الثورة في أنها لم تستخدم ما يكفي من القوة والعنف في قمع الشعب وترهيبه!.

وفي اعتراف تأخر كثيرًا أكد ناصر أمين، مدير مكتب الشكاوى في المجلس القومي لحقوق الإنسان، أن عمليات التعذيب داخل أقسام شرطة الانقلاب ممنهج وليست أخطاء فردية، كما زعم “السيسي” في لقائه بطلاب كلية الشرطة.

وأضاف مدير مكتب الشكاوى خلال مداخله له مساء أمس الجمعة لقناة “دويتشه فيله” أن أرقام التعذيب أكبر بكثير من الأرقام التي تعلن عن طريق وسائل الإعلام، أو منظمات حقوق الإنسان أو الشكاوى التي ترد للمجلس القوي لحقوق الإنسان.

وأكد أن الوضع في مصر فيما يتعلق بمعدلات التعذيب والعنف والقسوة أصبح أسوأ، مما كان قبل يناير 2011، وذلك بزيادة معدلات العنف والتعذيب، مشددًا على أن حل ظاهرة التعذيب يأتي من خلال إستراتيجية لمكافحة التعذيب وليس إنكارها، وإحالة بعض المتورطين فيها للتحقيق ولمحاكم الجنايات.

وأضاف أن تكرار ظاهرة التعذيب في أقسام الشرطة رفع مستواها من الحالات الفردية لمستوى الحالات المنهجية، موضحًا أن قصور آليات البحث الجنائي لدى المباحث الجنائية يدفع بالعاملين بالمباحث الجنائية لتعذيب المتهمين للحصول على معلومات.

شرعنة الظلم

وتشهد مقار الاحتجاز وسجون الانقلاب في مصر عمليات تعذيب ممنهج، للاعتراف بتهم وجرائم لا صلة للمحتجزين بها، ووثق العديد من منظمات حقوق الإنسان طرفًا من هذه الانتهاكات والجرائم الممنهجة، وبلغت حالات الوفاة نتيجة التعذيب أو الإهمال الطبي داخل سجون الانقلاب أكثر من 260 حالة منذ يوليو 2013، كان آخرها أمس للمعتقل “محمد عوف والي سلطان” مدرس 42 عامًا، نتيجة للإهمال الطبي المتعمد بسجن المنصورة العمومي.

والقوى الثورية استنتجت بعد الانقلاب، أنه لا يجوز أن تتسامح مع مرتكبي جرائم التنكيل والتعذيب، وأن أي ثورةٍ ديمقراطيةٍ لا بد أن تبدأ عملية الإصلاح الشامل التي يفترض أن تتبعها، بتغيير بنية جهاز الأمن وعقليته ووظيفته، وثقافة عناصره حتى كأفراد؛ وينطبق ذلك على الأجهزة التي تتستر على أجهزة الأمن، وتتواطأ معها، مثل جهاز العدل من نيابة وقضاء، والذي يعمل بسهولةٍ غير محتملة، كجهاز شرعنة الظلم وتحليله.

تجاوزت الإنسانية مرحلة العبودية، وأصبحت الكرامة ورفض الذل من مكوّنات شخصية المواطن، ولذلك، لا تقبل غالبية الناس العنف الجسدي وسيلة للتعاطي معها، ولا تتحمله على المدى البعيد، وهذا من أهم دروس ثورة 25 يناير2011، التي إن نسيها الجلادون، ولا يجوز أن ينساها الضحايا.

 

 

*بعد حصوله على 11 مقعدا فقط..”النور”: الإخوان وراء نتائجنا المتواضعة

 أكد مجدي سليم، عضو المجلس الرئاسي لحزب النور المؤيد للانقلاب، أن قطاعا كبيرا من السلفيين تأثر بمقاطعة جماعة الإخوان المسلمين للانتخابات البرلمانية ، الأمر الذي تسبب في ضعف النتائج التي حصل عليها الحزب.

وقال سليم، في تصريحات صحفية، اليوم السبت، إن السلفيين ليسوا كتلة واحدة، وبالتالي فمن الوارد عدم نزول وتصويت السلفيين إلى “النور”، مشيرا إلى أن قطاعا من السلفيين قاطع  الانتخابات بسبب الموقف المؤيد لجماعة الإخوان، وبالفعل كان هذا أحد العوامل في قلة عدد ممثلي الحزب في المجلس المقبل.

وأضاف سليم ، أن عامل ضعف الحشد السلفي يأتي في ذيل العوامل التي أثرت على حصة الحزب في الانتخابات.

تصريحات”سليم” تأتي علي وقع الصفعة التي تلقاها الحزب خلال انتخابات “برلمان العسكر” والذي لم يحصد فيها سوي علي 11 مقعدا على الفردي خلال الانتخابات، بينما لم يتمكن من حصد أي من مقاعد  القوائم التي تم حصرها على قائمة “حب مصر” الموالية للسيسي أيضا.

 

 

*ناصر أمين: أرقام التعذيب في مصر أكبر من المعلنة وتفوق ما قبل 25 يناير

قال ناصر أمين، مدير مكتب الشكاوى في المجلس القومي لحقوق الإنسان أن أرقام التعذيب أكبر بكثير من الأرقام التي تعلن عن طريق وسائل الإعلام أو منظمات حقوق الإنسان أو الشكاوى التي ترد للمجلس القوي لحقوق الإنسان.

وأضاف أمين في مداخلة هاتفية لقناة “دويتشه فليه” مساء أمس الجمعة :” هناك الكثير من حالات التعذيب التي لم يتم الإبلاغ عنها، وضحاياها لم يلجأوا لمنظمات ومؤسسات للتحقيق فيها، وظاهرة التعذيب في مصر قديمة تعود لعقود ماضية ولم تحظى بالاهتمام الكاف من قبل من الدولة، واكتفت الدولة بانكار الظاهرة وإحالة بعض المتورطين لمحاكم الجنايات“.

وأشار عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان أن تكرار ظاهرة التعذيب في أقسام الشرطة رفع مستواها من الحالات الفردية لمستوى الحالات المنهجية، موضحا أن قصور آليات البحث الجنائي لدى المباحث الجنائية يدفع بالعاملين بالمباحث الجنائية لتعذيب المتهمين للحصول على معلومات.

وأكد ناصر أمين بعد ذلك أن الوضع في مصر فيما يتعلق بمعدلات التعذيب والعنف والقسوة أصبح أسوأ مما كان قبل يناير 2011 وذلك بزيادة معدلات العنف والتعذيب، لافتًا إلى أن الفارق بين الوضع الحالي وما قبل 25 يناير هو ارتفاع مساحات ومعدلات إحالة الضباط للتحقيق، ومؤكدا أن حل ظاهرة التعذيب يأتي من خلال استراتيجية لمكافحة التعذيب وليس انكارها وإحالة بعض المتورطين فيها للتحقيق ولمحاكم الجنايات.

 

 

*تأجيل هزلية “فض اعتصام النهضة” وتغريم مأمور قسم العمرانية

قررت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار معتز مصطفى خفاجي، اليوم، اليوم السبت، تأجيل محاكمة 379، من بينهم 189 معتقلاً، في هزلية  “فض اعتصام النهضة، إلى جلسة 10 يناير المقبل، بسبب تغيب 6 معتقلين عن الحضور.

كما قررت المحكمة، تغريم مأمور قسم العمرانية ألف جنيه؛ لتسببه في تعطيل سير الدعوى، بعدم إحضار المتهمين.

وكان من المقرر بجلسة اليوم استكمال عملية فض أحراز القضية، التي بدأت الجلسة الماضية والتي تم خلالها بدء عملية فض الأحراز، والتي كانت عبارة عن أسطوانات مدمجة ضمت عددًا من المقاطع الخاصة بالاعتصام، وكذلك صورًا فوتوغرافية خاصة بالاعتصام أيضًا.

وطالب دفاع المعتقلين في القضية خلال الجلسات الماضية، بإخلاء سبيلهم على ذمة القضية، عملاً بالمادة 143 من قانون الإجراءات الجنائية، نظرًا لانقضاء مدة حبسهم احتياطيًّا، لمرور أكثر من عامين على حبسهم.

 

*تاجيل هزلية “التخابر مع قطر” لفحص مستندات الرئاسة

أجلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، نظر جلسات القضية الهزلية المعروفة بـ”التخابر” مع قطر، التي يحاكم فيها الرئيس الشرعي للبلاد د. محمد مرسي و10 آخرين. إلى جلسة 16 ديسمبر الجاري للاطلاع على تقرير اللجنة المشكلة من رئاسة الجمهورية لفحص مستندات الرئاسة المحرزة بالقضية، تمهيدا لمناقشتها بالجلسة المقبلة

 

 

*صحيفة مصرية: “السيسي” يتناول إفطاره مع “كلاب” كلية الشرطة

نشرت صحيفة “المصري اليوم”، خبرا بعنوان “السيسي يتناول إفطاره مع كلاب كلية الشرطة”، على موقعها الإلكتروني، ثم حذفت الخبر بسرعة وجعلت عنوانه ” السيسي يتناول الإفطار مع طلاب كلية الشرطة“.

وكان عبد الفتاح السيسي رئيس النظام المصري، قام صباح الخميس بزيارة مفاجئة لأكاديمية الشرطة، تفقد خلالها التدريبات الصباحبة للطلاب وتناول معهم الإفطار.

يذكر أن صحيفة “المصري اليوم” مملوكة لرجل الأعمال المصري صلاح دياب، الذي كان قد تم القبض عليه منذ فترة بتهمة حيازة أسلحة بدون ترخيص وتم تصويره والقيود الحديدية في يده، وهو ونجله، ثم  تم الإفراج عن صلاح دياب بعد ذلك.

وقد أثارت صورة صلاح دياب والقيود في يده جدلا واسعا في مصر، حيث اعتبر نشطاء وإعلاميون أن تلك الصورة هي رسالة من نظام السيسي لصلاح دياب بعد أن بدأت صحيفة “المصري اليوم” نشر موضوعات ضد نظام السيسي.

 

 

*أهالي “المنزلة” بـ‏الدقهلية يلقون القبض على شابين يحملان لحم حمير لتوزيعه

ألقى أهالي قرية “المواجد” بمركز “المنزلة” القبض على شابين من قرية العامرة” يستقلان تروسيكل محمل بلحوم حمير مذبوحة، وبعد القبض عليهما تبين أنهما كانا ينتويين توزيعها على المواطنين على أنها لحوم بقر.

كما قام الأهالى بعدها باقتياد الشابين إلى نقطة شرطة “البصراط” بالمركز للتحقيق معهما.

 

 

*قبول تنازل مبارك ونجليه على استشكالهم فى تنفيذ عقوبتي الرد والغرامة بـ”القصور الرئاسية”

قضت الدائرة التاسعة بمحكمة شمال القاهرة برئاسة المستشار صلاح محجوب، اليوم، بقبول التنازل المقدم من، المخلوع حسني مبارك الرئيس الأسبق ونجليه علاء وجمال عن الاستشكال المقدم للمحكمة على تنفيذ عقوبتي الرد والغرامة.

وكان مصطفي أحمد علي، المحامى بمكتب فريد الديب، تقدم، اليوم، إلى هيئة المحكمة بحافظة مستندات تتضمن تنازل المخلوع حسنى مبارك الرئيس الأسبق ونحليه علاء وجمال عن الاستشكال المقدم للمحكمة علي تنفيذ عقوبتي الرد والغرامة.

واستند في طلبه على سبق صدور أمر من القاضي الجزئي المختص بمحكمة مصر الجديدة، بإرجاء تنفيذ عقوبة الغرامة والرد لحين الفصل في الطعن بالنقض.

وأرجأ المستشار صلاح محجوب نظر الاستشكال لآخر الجلسة لنظره في غرفة المشورة، وذلك طبقاَ لقانون الإجراءات الجنائية.

فيما يُذكر أن جلسة نظر طعن مبارك ونجليه في قضية القصور الرئاسية أمام محكمة النقض مقرر نظرها السبت 12 ديسمبر الحالي.

كانت محكمة النقض قد قضت بإلغاء الحكم الصادر بمعاقبة المخلوع مبارك بالسجن المشدد 3 سنوات، ومعاقبة نجليه علاء وجمال بالسجن المشدد 4 سنوات لكل منهما، وإلزامهم برد مبلغ 21 مليونًا و197 ألف جنيه، وتغريمهم متضامنين مبلغ 125 مليونًا و79 ألف جنيه، وقررت محكمة النقض إعادة المحاكمة أمام دائرة جنائية أخرى.

 

 

*مرشح عن حزب الوفد: 175 متوفيا بكشوف الانتخابات.. وسأطعن علي النتيجة

تقدم طارق عبدالعزيز، المحامي والمرشح عن حزب الوفد بالدائرة الخامسة ومقرها مركزى دكرنس وبنى عبيد بطعن، إلى محكمة القضاء الإداري بوقف إعلان نتيجة انتخابات الدائرة وإعادتها من جديد بعد اكتشاف تصويت 175 متوفيا داخل لجنة بالدائرة.

وقال: إنه فوجئ بتأخر وصول صندوقين بإحدى اللجان التابعة للدائرة وبسؤال رئيس اللجنة العامة للانتخابات أكد أن الصناديق تأخرت في الوصول، وتم فرز جميع الصناديق ولم يتبق سوى صندوقين.

وأضاف أنه بمراجعة كشوف الناخبين تبين وجود 157 اسمًا من المتوفين تم التوقيع والبصم لهم في الكشوف وأدلوا بأصواتهم مما يعد تزويرا لصالح أقرب منافس لي، والذي وصل الفرق بيننا إلى 100 صوت فقط.

وأكد عبدالعزيز أنه تقدم بدعوى قضائية ومن المنتظر أن يتم تحديد جلسة عاجلة لنظر الطعن، ووقف الانتخابات بالدائرة وإعادتها من جديد.

 

 

*بعد حالات وفاة.. المصريون أكثر جرأة في مواجهة انتهاكات الشرطة

كانت فتحية هاشم تستعد للنوم عندما اقتحم رجال شرطة بالزي المدني منزلها واقتادوها إلى سيارة فان وأمروها بأن ترشدهم عن شقة ابنها عمرو أبو شنب.

وبعد ثلاثة أيام رأت رجال الشرطة يصحبون ابنها إلى النيابة للتحقيق معه. وكان رجلا شرطة يمسكان به وهو يسير بصعوبة شاحب الوجه والدم يغطي أعلى ملابسه. وقال لها إنه تعرض للضرب والصعق بالكهرباء. وبعد ساعات مات. كان عمره 32 عاما.

خلافا لما فعلته أسر عشرات المصريين الآخرين الذين تقول منظمات حقوقية إنهم يموتون في مراكز الاحتجاز سنويا نشرت أسرة أبو شنب قصة ابنها على الملأ. وفعلت الشيء نفسه أسرتا رجلين آخرين ماتا تحت التعذيب في قسمي شرطة آخرين في غضون الأسبوع نفسه.

وأثار تعدد الوفيات في فترة وجيزة اهتماما إعلاميا نادرا كما تسبب في احتجاجات شوارع ردت على قسوة الشرطة. وكانت قسوة الشرطة أحد أسباب انتفاضة 2011 التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك قبل خمسة أعوام.

قالت أم عمرو وهي تنوح في فناء منزل الأسرة بقرية طحانوب في محافظة القليوبية المجاورة للعاصمة المصرية القاهرة من الشمال “لو ألف مليون ضابط ماتوا قدام (أمام) عيني مش حابكي عليهم بسبب ابني.”

وأضافت “النار اللي في قلبي مش حتنطفي لحد اللي قتل ابني ما يموت زيه (مثله)”.

مصر لها تاريخ طويل من الانتهاكات في ظل حكم ضباط من الجيش. وكانت الانتفاضة التي أطاحت بمبارك قد بدأت في صورة مسيرة احتجاج في عيد الشرطة يوم 25 يناير 2011. وأسهمت في اشعال الانتفاضة صفحة (كلنا خالد سعيد) على فيسبوك وهي صفحة أطلقها نشطاء بعد ضرب هذا الشاب حتى الموت بأيدي رجلي شرطة في مدينة الإسكندرية الساحلية.

وبعد ما يقرب من خمسة أعوام تسببت الوفيات الجديدة في ضغط نادر على ضابط الجيش الذي صار رئيسا عبد الفتاح السيسي. وأطلقت أسرة أبو شنب صفحة (كلنا عمرو أبو شنب) على فيسبوك.

وفي مدينة الإسماعيلية شرقي القاهرة أشعل محتجون النار في إطارات السيارات بعد وفاة طبيب بيطري في منتصف العمر في الحجز بعد ساعات من اقتياده من صيدلية زوجته يوم 25 نوفمبر تشرين الثاني.

وفي مدينة الأقصر بجنوب البلاد أطلقت الشرطة قنابل الغاز المسيل للدموع على محتجين اشتبكوا معها وأشعلوا النار في إحدى السيارات يوم 27 نوفمبر تشرين الثاني احتجاجا على وفاة رجل في الحجز بعد قليل من اقتياد رجال شرطة له من مقهى كان يجلس فيه. وألقت الشرطة القبض على 24 شخصا شاركوا في الاحتجاج لكنها أطلقت سراحهم فيما بعد.

تقول والدة أبو شنب “السيسي اللي انتخبناه.. أبو الدولة اللي المفروض يحمينا. (هل) يصح انهم ياخدوا ولادنا من بيوتهم ويقتلوهم؟

* “حكم القانون

حاول السيسي إظهار أن الرسالة وصلت. ففي زيارة مفاجئة لأكاديمية الشرطة يوم الخميس شكر الرئيس المصري الشرطة على إنجازاتها وقال إن تجاوزات الشرطة محدودة لكن يجب ألا تمر دون عقاب. وقال “عايزين نرسخ دولة القانون“.

بشأن الحالات الثلاث الجديدة تقول السلطات إنها تجري تحقيقات حولها وإنها ستعاقب أي رجال شرطة تثبت إدانتهم.

في قضية أبو شنب قال مصدر قضائي إن النيابة تحقق مع ضابط شرطة رغم عدم فتح تحقيق رسمي للآن حول كيف مات ولماذا. وتنتظر النيابة تقرير الطبيب الشرعي.

وجاء في تقارير طبية اطلعت عليها رويترز أن مسؤولا صحيا فحص الجثة سجل أن بها نزيفا من الفم والأنف وكدمات وتقيحات. لكن تقريرا تاليا عزا حالته إلى مرض سابق.

واتهمت الشرطة أبو شنب بالاتجار بالمخدرات وقالت إنها ضبطت معه كمية من الهيروين وسلاحا ناريا. وتنفي أسرته أنه كان مريضا وقت إلقاء القبض عليه. كما تنفي صلته بأي نوع من الجريمة.

وتقول أسرته إنه كان يعمل في مبنى تحت الإنشاء في القاهرة. وتقول إنه ترك زوجة وولدين.

وكان نشطاء حقوقيون دعوا الحكومة إلى إنشاء هيئة مستقلة للتحقيق في مزاعم قسوة الشرطة.

وفي 2013 و2014 أحصت (المبادرة المصرية للحقوق الشخصية) 114 حالة وفاة في مراكز الاحتجاز الشرطية. وقالت المنظمة إن من المرجح أن الأعداد الحقيقية أكبر. ولا تزال المنظمة ترصد وقائع العام الحالي.

وقال كريم النارة من المبادرة المصرية للحقوق الشخصية إنه ما دامت الشرطة تتعامل مع حالات الوفاة على أنها حوادث فردية فلن يتغير شيء مشيرا إلى أن وزارة الداخلية تحتاج إلى الاعتراف أولا بأن هناك مشكلة منهجية وثقافة حصانة تجعل الشرطة تشعر أنها يمكن أن تفلت بأعمال العنف.

وقال مصدر في وزارة الداخلية “لا أستطيع التعليق على أية اعداد لمتوفين داخل أقسام الشرطة ولكن ما يمكنني أن أقوله أنه لا تستر على جريمة.”

وأضاف “نعم هناك تكدس في أقسام الشرطة وتم عقد اجتماع مع وزير الداخلية قبل ستة أشهر تقريبا وتم وضع حلول لذلك.”

وألقى عزت غنيم من (التنسيقية المصرية للحقوق والحريات) باللوم على ثقافة انتزاع الاعترافات الموجودة في الشرطة بحسب قوله.

وقال فكرة الاحتواء لن تحدث لأن المنهجية التي تتبعها الشرطة في استجواب المواطنين بشكل عام لم يطرء عليها تغيير ولم يتم تدريب الضباط على استخدام الأساليب الحديثة في الاستجواب دون تعذيب او اكراه مادي أو معنوي. لذا فكل محاولات النظام في احتواء الظاهرة ستفشل أمام الاستسهال في اجبار المتهم على الاعتراف على أي جريمة حتى ولم لم يرتكبها وهناك أمثلة كثيرة على هذا.”

 

* “ليتعلم درسا

في الإسماعيلية تسبب موت الطبيب البيطري عفيفي حسني عفيفي في سيل من الانتقادات من الهيئات التي تمثل الأطباء البيطريين والصيادلة. وضغطت تلك الهيئات من أجل توجيه تهمة القتل لرجال الشرطة الذين ألقوا القبض عليه.

وتظهر لقطات على كاميرا للأمن نشرت على الانترنت ثلاثة رجال بالزي المدني يدفعون عفيفي إلى ركن في الصيدلية ويضغطون على جسمه ويجرونه من عنقه.

وقالت الشرطة في بيان إنها ألقت القبض على عفيفي للاشتباه بأنه يبيع مخدرات مخبأة في سيارة أوقفها خارج الصيدلية وإنه أصيب بنوبة قلبية. وقال قريب له إن أحد رجال الشرطة المشاركين في الواقعة صديق لابن صاحب العقار الذي توجد به الصيدلية وإنه ضايق الأسرة لتنهي عقد إيجار الصيدلية.

وعندما وصلت زوجة عفيفي إلى قسم الشرطة وجدته في حالة سيئة توفي بعدها بقليل في المستشفى.

وألقي القبض على ضابط شرطة بتهم ضرب عفيفي ودخول الصيدلية دون إذن النيابة. وجاء في تقرير مبدئي للطب الشرعي اطلعت عليه رويترز أنه جار التحقيق في جرح أسفل عنق الرجل. ولم يصدر تقرير نهائي من الطب الشرعي بعد.

وفي الأقصر تسبب موت العامل في متجر للتحف المقلدة طلعت شبيب الرشيدي في احتجاج عنيف بالمدينة. وقال قريب له إن الشرطة ألقت القبض على الرشيدي وضربته ليتعلم درسا بعد مشاجرة مع رجل شرطة.

وقالت مصادر قضائية إن النيابة في المدينة أمرت يوم الجمعة بحبس أربعة ضباط شرطة لمدة أربعة أيام على ذمة التحقيق معهم بتهمة ضرب الرشيدي حتى الموت.

وأضافت أن تقرير الطب الشرعي أظهر أنه تلقى ضربات على الظهر والعنق تسببت في قطع في الحبل الشوكي أودى بحياته.

على غرار القضيتين الأخريين اتهمت الشرطة الرشيدي بالاتجار بالمخدرات وهو ما نفته أسرته.

وقال أحمد يوسف الرشيدي ابن عم طلعت شبيب الرشيدي “وافرض.. هو يعني علشان بيتعاطى مخدرات يموتوه؟ ده مبرر بالنسبة لهم.” وأضاف “طلعت الدنيا كلها زعلت عليه. طلعت مات وساب (ترك) أربعة عيال وأمهم وأكبرهم عنده 17 سنة.. دلوقتي (الآن) من هيعولهم؟

 

 

*كيف تعمل السفارات المصرية في تعقب المعارضين للنظام بعد 3 يوليو؟

في الفترة المُمتدة التي أعقبت عزل الرئيس السابق “محمد مرسي”، وصعود وزير الدفاع آنذاك:  “عبد الفتاح السيسي” لمنصب رئيس الجمهورية، وما تلاه من تنصيبه رئيساً للجمهورية، تعاظم الدور الأمني والتسويقي للسفارات المصرية في الخارج، خصوصاً بعد أن ظل الإعلام الخارجي يمثل حلقة صعبة وعصية على النظام المصري بعد فشل الجهود  في تسويق 30 يونيو وتغيير الصورة  لدى مراكز الأبحاث الغربية ووسائل الإعلام الأمريكية بالأخص .

بالتوازي مع هذا الدور التسويقي للسفارات المصرية بالخارج، برز دور آخر مرتبط بإيلاء أهمية أكبر للجانب الأمني للمسئول الأمني داخل السفارة، والمرتبط بالتحريات عن  مهام وأدوار الباحثين المصريين في الخارج، خصوصاً المُعارضين للنظام الحاكم، وأبرز أنشطتهم

 التحريات الأمنية والمُراقبة: وسيلة  تحقق السفارات من الميول السياسية للمصريين بالخارج 

المُراقبة هي أبرز السياسات التي تعاظمت ضمن أولويات السياسات للسفارات المصرية في الخارج من خلال عملية تتبع ورصد أنشطة الباحثين المعروف عنهم مواقفهم المُناهضة للنظام الحاكم، سواء كانت هذه المراقبة بطريقة مُباشرة أو غير مُباشرة.

مصدر بحثي داخل واشنطن تحدث لـ “ساسة بوست” عن أبرز الآليات المُتبعة من جانب السفارة المصرية في إجراءات المُراقبة المُتبعة من جانبهم على المصريين في الخارج ممن لديهم سياسات نقدية حيال النظام: “بمعايير ما بعد 3 يوليو، إذا رأت السفارة المصرية أن هناك خطرا على الأمن القومي المصري، فإنها السلطات الأمنية الأمريكية؛ لكي تراقب الشخص، هذه هي حدود السفارات والقنصليات هناك، بعد أن يتم الإبلاغ، حينها تبدأ السلطات الأمنية ـ غالبًا ـ الـ FBI ) ) في عملية مراقبة وتحر دقيقتين عن الشخص المبلغ عنه، هذه المراقبة قد تمتد لتشمل يومه بكامل التفاصيل”.

( ي . ع ) باحث في مجال علم الاجتماع السياسي بفرنسا، تعرض للتوقيف من السفارة المصرية منذ 3 شهور؛ على خلفية نشره مقالا بأحد المراكز البحثية المُستقلة العربية، من خلال استدعائه بمقر السفارة بباريس: “طلبتني السفارة؛ كي أقابلهم، بحجة وجود أمر هامٍ ينبغي التواصل معي بشأنه، ثم التقيت أحد المسئولين بالسفارة، وليس السفير، وناقشني في عدد من النقاط المذكورة بالمقال: من خلال ضرورة الكف عن بث الشائعات المُغرضة في الدوريات الأجنبية التي تهدد استقرار الوطن، طالباً مني التفحص فيما أكتب قبل نشره من أجل سمعة الوطن”.

الباحث المصري المتواجد بفرنسا، فوجئ ببعض العناصر الأمنية التي انتقلت لمنزله بمصر، وجلست مع والده؛ لأخذ تحريات عنه وعن ولده، وأسباب سفره للخارج، وعن الخلفية الدينية للأسرة، والمادية، مؤكداً أن هذه العناصر أبلغت والدي بأنها إجراءات طبيعية لسلامة ابنه في الخارج”، معللين ذلك “بتفكك البلاد، ومحاولة الحفاظ على أمننا القومي”.

عبدالله هنداوي”، باحث في العلوم السياسية “وقعت له واقعة مُشابهة للوقائع السابقة: “شاركت بصفتي مُتحدثاً في ندوة عن الاختفاء القسري من شهور في أحد الندوات المُنظمة داخل أهم المراكز البحثية الكبيرة بواشنطن، وفي حديثي انتقدت السيسي” وسياسته القمعية حيال المُعتقلين دون تهم واضحة، وأنه ديكتاتور، وذلك بعد حديث لأحد الداعمين له والمروجين لنظامه باعتباره خصماً للإرهاب”.

يضيف هنداوي” أنه بعد انتهاء الجلسة، قدم إلى شاب ثلاثيني العُمر، وعرف نفسه بصفته أحد الدبلوماسيين المصريين العاملين في السفارة المصرية بواشنطن، وتحدثنا عن الأوضاع داخل مصر، ومآلات السياسة الحالية في مصر، ومُتابعته لمقالاتي بشكل دوري، والمنشورة بعدد من المراكز البحثية، ثم أخذ النقاش يتجه لتحريات أمنية منه بسؤالي عن بعض الأسماء المُحددة داخل واشنطن، وطبيعة أنشطتها، وأبرز المصريين المُحاضرين في هذه الندوات، وأسمائهم الرباعية، ومواطنهم الأصلية في مصر،  مُعللاً هذه الأسئلة بقوله: “إنهم من السفارة، وإنهم يتتبعون الشباب للاطمئنان عليهم في الغربة”!

إسماعيل الاسكندراني”: باحث في علم الاجتماع السياسي، استوقفته السلطات الأمنية في مطار الغردقة أثناء رجوعه من برلين؛ للاطمئنان علي والدته المريضة، لتنقله إلى مباحث مقر أمن الدولة بالقاهرة، موجهة له اتهام الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة، ونشر أخبار كاذبة، وتحريضية على الجيش والشرطة، وتُشير الدلائل الأولية إلى تورط  السفارة المصرية في برلين، مع عدد من الأجهزة الأمنية التي ساهمت في تجميع التحريات عنه منذ شهر مايو، العام الحالي، بجانب عدد من الأجهزة الأمنية، مُتمثلاً دورها في رصد أنشطة  “إسماعيل” بالمراكز البحثية، ومراجعة بعض الأوراق البحثية الصادرة عنه بالخارج، رغم عدم وجود ذكر للسفارة في المحاضر الرسمية للتحقيقات وفق ما أشارت زوجة  “الإسكندراني”.

يحكي “عبد الرحمن عياش”، وهو باحث مصري متواجد بالخارج، عن وقائع اعتقال “إسماعيل الاسكندراني”: “الأمر مرتبط بالورشة التي عقدت في ألمانيا، أكتوبر الماضي،  حيث اعترضت السفارة المصرية على الحضور فيها بشكل رسمي، ثم تطور الأمر لاحتجاج من وزير الخارجية المصري  للسفارة الألمانية في مصر، مشيرا إلى أن الورشة كانت عن الإرهاب في مصر، وكيفية تفكيكه”.

يضيف عياش”:  “إن المؤسسة المنظمة للورشة أخبرت جميع المصريين، بعد احتجاج السفارة، بعدم ضمان سلامتهم عند عودتهم إلى مصر، ولكنهم حضروا جميعا، وتحدث إسماعيل عن الإرهاب في سيناء، مؤكدا على أن الحاضرين تواصلوا مع السفارة المصرية؛ لمعرفة أوجه الاعتراض، واكتشفنا أن حضورا أكاديميا من المعارضين للإخوان كان السبب، إلا أنه أوضح أن السفارة أرسلت تقريرا ضد إسماعيل؛ لمشاركته في الورشة، وأن جميع المصريين عادوا إلى مصر، ولم يتم التحقيق معهم، وقرر إسماعيل أن يزور أكثر من بلد، وعند عودته تم احتجازه.

مُصطفي السيد”، باحث مصري بأحد الجامعات النرويجية، تعرض لموقف مُشابه خلال تواجده في النرويج الشهر الفائت، بعد إرسال السفيرة المصرية في النرويج لاستفسار للخارجية النرويجية عن سبب تواجده، وطبيعة البرنامج الأكاديمي المسئول عنه، كما تواصلوا مع الجامعة في النرويج التي أحاضر فيها؛ بشأن هذا الأمر أيضاً .

سوسن غريب”، منسقة حركة 6 إبريل، بواشنطن تتذكر وقائع عديدة تعرضت لها بشكل شخصي، عن طريق الأفراد الذين تعتمدهم السفارة المصرية بواشنطن؛ للتجسس على النشطاء والباحثين بشكل غير مباشر، تصفهم قائلة: “معظم (الأمنجية) يكونون من طلبة الدكتوراه من البعثات المصرية؛ لأنهم ممسوكون من رقبتهم؛ بسبب قيام الدولة بالإنفاق عليهم، وذكرت سوسن أن هناك قصة مشهورة بعد الثورة لأحد طلبة البعثات الذين قطع عنه الدعم؛ بسبب “توجهاته الثورية” ولأنه “رفض أن يبيع ضميره، وأضافت: “للأسف، فيه غيره باع”، وهذا السبب الرئيس وراء نقلهم للأمور.

تضيف سوسن” أن هناك “مُخبرين” من نوعية أخرى من المصريين الذين ليس لهم عمل مُحدد، أو مصدر رزق ثابت، فتعتمده السفارة كـ “مُخبر” لديها، وفقا لوصفها: “فإنهم يحصلون أرزاقهم عبر كتابة هذه التقارير”..  وأن منهم من “يسبك الدور، ويقولك مرسي، راجع أو يسقط حكم العسكر” كما يتواجدون أحيانا في المظاهرات المناهضة للنظام في الخارج.

يقول مُساعد وزير خارجية سابق لـ “ساسة بوست”: إن داخل كُل سفارة من السفارات المصرية بالخارج، يتواجد معه مسئول أمني من جهاز المخابرات في السفارة، وهو موجود عادة في كل سفارات مصر  بالخارج، مؤكداً أن هذا الأمر “طبيعيوتنحصر مهامه في رصد الأنشطة، وتحركات المصريين في الخارج، التي تثير الريبة، وتهدد الأمن القومي.

السفارات تستعين بشركات العلاقات العامة 

في نهاية شهر أكتوبر  من عام  2013، ظهرت صورة للعقد المُبرم بين الحكومة المصرية وشركة  “جلوفر بارك”  للعلاقات العامة، والذي بموجبه تدفع الحكومة المصرية 250 ألف دولار أميركي شهرياً للشركة (قرابة مليوني جنيه مصري)، على أن تضاف إليها تكاليف الحملات الترويجية للإعلان، وأية خدمات أخرى تنفذها الشركة، فيما وصفته الهيئة العامة للاستعلامات المصرية التابعة لرئاسة الجمهورية بأنه “لا يكلف الحكومة أية أعباء مالية”.

تُظهر الوثيقة المُسربة عن صيغة التعاقد المنشور بين السفارة المصرية في أمريكا وشركة العلاقات العامة “جلوفر بارك”، وأنه خلال الفترة الممتدة ما بين أغسطس وأكتوبر الأول 2013، تكلفت الخدمات الإضافية ما يوازي مبلغ  96 ألف دولار أميركي، ما يعادل 700 ألف جنيه مصري) خلافاً لقيمة التعاقد الأصلي بين الشركة والحكومة المصرية 250 ألف دولار شهرياً) وتوزعت هذه المبالغ على خدمات نفقات السفر، والاتصالات التليفونية، وأجور عدد من الخبراء الاستشاريين، ومصاريف الاستفسارات القانونية.

توضح أنشطة الشركة، في خطابها المُرسل لوزارة العدل الأمريكي، تفاصيل ما قامت به من أنشطة ترويجية لمصر من خلال مخاطبة عدد من مراكز الأبحاث الأمريكية، ووسائل الإعلام المهمة، وتنظيم عدد من اللقاءات بين المسئولين المصريين ونظرائهم في الإدارة الأمريكية .

خلال الفترة التي أعقبت 30 من يونيو، سعى عدد من الدول العربية بالتنسيق مع السفارة المصرية بواشنطن؛ لتكوين رأي عام داعم وترويجي لـ30  يونيو باعتبارها  “ثورة شعبية”، يصف “ناثان براون لي” ناثان. ج. براون، أستاذ العلوم السياسية والشئون الدولية في جامعة جورج واشنطن: “في الفترة التي أعقبت 30 من يونيو، تأسس العديد من مُنظمات المجتمع المدني الممولة من سفارات عربية؛ لتكوين رأي عام داعم لـ30  يونيو، والتأثير على مستوى دوائر صنع القرار أو مراكز الأبحاث، واصفا هذا التأثير بالمنحصر داخل مصر .

يضيف ناثان”: إن هذه المؤسسات البحثية تتمثل مهامها في تنظيم ندوات للمسئولين المصريين، ونشر مقالات رأي وإعلانات ترويجية للنظام في عدد من الصحف الكبرى مقابل مبالغ مالية، وكذلك التنسيق لزيارات مشتركة بين مسئولي الحكومة المصرية ومسئولي الإدارة الأمريكية، وكذلك محادثة وسائل الإعلام التليفزيوني الأمريكي على نوعية المعالجة للقضايا المصرية، وتنظيم لقاءات للمسئولين بهذه الوسائل .

 

 

 

*المطرية تودع قتيل البحيرة فى جنازة مهيبة والأهالى تهدد بالتصعيد

ودعت المطرية المغفور له باذن الله “مديح أحمد الأزعر “الذى قتل على يد بلطجية بحيرة المنزلة فى جنازة مهيبة أمس الجمعة بعد صلاة العشاء بحى الغصنة من مسجد وهبه الكبير.

وهددت الأهالى بالتصعيد خلال الأيام القادمة اذا لم تتحرك الجهات المعنية للقبض على الجناة.

 

 

*لجان لمكافحة التعذيب في مصر بإشراف “خبراء التعذيب

أعلنت داخلية الانقلاب تكوين لجان لمواجهة تزايد ظاهرة التعذيب داخل أقسام الشرطة، في محاولة للرد على الإنتقادات والضغوط التي تتعرض لها الشرطة بعد مقتل العديد من المواطنين داخل أماكن الإحتجاز.

ولم يكن الغريب في الأمر فقط أن الداخلية هي الجهة التي ستتصدى لمواجهة التعذيب رغم أنها المتهمة بارتكابه، بل إن الأغرب أن الوزير كلف قيادات جهاز الأمن الوطني (أمن الدولة سابقا) بالإشراف على تلك الجهاز، وهو أكثر قطاعات الداخلية المتهمة بممارسة التعذيب بحق المعارضين السياسيين، حتى أن أفراده أصبحوا خبراء في مجال التعذيب، كما يقول حقوقيون.

وكان وزير داخلية الانقلاب مجدي عبد الغفار قد أعلن في مؤتمر صحفي عقده منذ ثلاثة أيام عن تكوين ما أسماه “نقابات رقابية نوعية” لمتابعة أداء الضباط ورصد أية تجاوزات تقع منهم، ومنع أي تجاوزات فردية أو عمليات تعذيب للمواطنين داخل الأقسام.

يتمتعون بسمعة طيبة

وأشارت صحيفة “اليوم السابع” الموالية للانقلاب أن هذه اللجان الرقابية ستقوم بمراقبة كل العاملين في الداخلية دون استثناء بكافة قطاعات الوزارة، على أن يترأس تلك اللجان قيادات أمنية تتبع الوزير مباشرة، موضحة أن اللجان ستضم قيادات من الأمن الوطني والأمن العام وقطاع التفتيش، ممن يتمتعون بسمعة طيبة وتاريخ مشرف بالوزارة على حد قولهم.

ومن المتوقع أن يكون لتلك اللجان أفرع في مديريات الأمن بالمحافظات المختلفة تقوم بفحص البلاغات التي تقدم حول وقائع التعذيب وتقوم بالتحقيق فيها واستدعاء المجني عليهم والمتهمين بالتعذيب من الضباط لمعرفة ما إذا كانت حقيقية أم مختلقة، قبل إرسال تقرير بها إلى وزير الداخلية شخصيا دون أن يطلع أحد عليها أو يعرف النتيجة التي توصلت لها.

لكن مراقبين ومدافعين عن حقوق الإنسان قللوا من أهمية هذه الخطوة، التي تجعل من وزارة داخلية الانقلاب خصما وحكما في ذات الوقت، كما أنها تلغي دور القضاء وتهمش دور الجهات الرقابية القائمة بالفعل مثل المجلس القومي لحقوق الإنسان.

وتوقع آخرون ألا تثمر هذه اللجان عن أي تغيير حقيقي في نمط رجال الشرطة التي تعتمد على التعذيب والاعتداء البدني وسوء المعاملة والاحتجاز دون تهمة للحصول على المعلومات ونزع الاعترافات من المتهمين والمشتبه بهم سواء أكانوا جنائيين أم سياسيين.

وخلال السنوات الخمس التي تلت ثورة يناير 2011 لم تشهد أي قضية تعذيب توقيع عقوبات رادعة على المتهمين من ضباط الشرطة الذين نجحوا جميعا ن الإفلات من المحاسبة حيث انتهت مئات القضايا بجزاءات مخففة مثل النقل من مكان العمل إلى مكان آخر، أو الوقف عن العمل لعدة أسابيع أو السجن مع إيقاف التنفيذ.

وفاة معتقلين جراء الإهمال الطبي

ولم يعد الضرب والاعتداء البدني هو وسيلة التعذيب الوحيدة في أماكن الاجتجاز بمصر بل أضيفت له في الشهور الأخيرة وسيلة جديدة أدت هي الإهمال الطبي والحرمان من العلاج وهو ما أدي إلى مصرع عشرات المعتقلين.

وتوفي أحد المعتقلين السياسيين أمس الجمعة داخل سجن بالدقهلية بسبب الإهمال الطبي من قبل إدارة السجن التي منعت نقله للمستشفى لإجراء عملية الزائدة الدودية له.

وقال أقارب المعتقل “محمد عوف سلطانالذي يبلغ من العمر 42 عاما، إنه تعرض لارتفاع شديد في درجة الحرارة وانفجار الزائدة الدودية داخل جسده ما أدى إلى تسممه ووفاته داخل المعتقل ليصبح المعتقل الثالث عشر الذي يلقى مصرعه نتيجة الإهمال الطبي داخل سجن المنصورة.

وفي الجيزة، لقي سجين بقسم شرطة الهرم مصرعه بعدما تأخر القسم في نقله للمستشفى لتلقي العلاج، وقال المسئولون إنه قتل إثر تناول جرعة زائدة من المخدرات.

كما لقي معتقل في قسم شرطة أبو النمرس بجنوب الجيزة مصرعه أمس الجمعة نتيجه الإهمال الطبي ورفض تلقيه العلاج المناسب.

وطالب المجلس القومي لحقوق الإنسان (جهة حكومية) وزارة الداخلية بالموافقة على تشكيل لجنة طبية متخصصة يشرف عليها المجلس لتوقيع الكشف الطبي على المتجزين الأقسام والسجون المختلفة وتحويل الحالات الخطرة إلى المستشفيات لتلقي العلاج.

لكن مسؤول بالداخلية أكد رفض الوزارة ذلك الطلب مبررا ذلك بوجود أطباء ومستشفيات مجهزة داخل السجون، مشددا على أن الداخلية لا تقبل تدخل المجلس في عملها عبر وجود لجنة طبية من خارج مصلحة السجون لمتابعة الحالة الطبية للسجناء.

وقتل نحو 97 معتقلا خلال الفترة من أول يناير 2015 وحتى نهاية سبتمبر الماضي، بينهم 59 شخصا جراء الإهمال الطبي و24 نتيجة التعذيب البدني، حسبما أعلنت حملة “الإهمال الطبي في السجون”، بينما أصدر مركز “النديم” لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب، تقريرا في يونيو الماضي، أكد فيه وقوع 272 حالة وفاة على يد الشرطة خلال العام الأول لحكم قائد الإنقلاب عبد الفتاح السيسي.

وفي سياق ذي صلة، أمرت النيابة العامة بحبس 4 ضباط شرطة على ذمة التحقيقات بعد اتهامهم بقتل مواطن تحت التعذيب داخل قسم الأقصر، وأثبت تقرير الطب الشرعي تعرضه لضرب عنيف أودى بحياته.

 

 

غضبة الغلابة (الفقراء) والمظلومين. . الجمعة 11 سبتمبر. . العقرب جوانتانامو مصر

ثورة الغلابة ثورة الجياع قادمة

ثورة الغلابة ثورة الجياع قادمة

ثورة الجياع قادمة

ثورة الجياع قادمة

غضبة الغلابة (الفقراء) والمظلومين. . الجمعة 11 سبتمبر. . العقرب جوانتانامو مصر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخباريةثورة الجياع السيسي ثورة جياع

 

*نعي شهداء الحرم

نعى ياسر السري مدير المرصد الإعلامي الإسلامي في صفحتة بموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك من لقوا حتفهم بالحرم المكي إثر سقوط رافعة عليهم قائلا:

اللهم اغفر لهم وارحمهم

إنا لله وإنا إليه راجعون

اللهم إنا نسألك حسن الخاتمة

النظام السعودي يتحمل المسئولية ويجب عليه دفع الدية الشرعية

 

*زوجة النائب جمال عشري: العقرب جوانتانامو مصر

قالت أسماء عبد الحليم، زوجة جمال عشري، عضو مجلس الشعب السابق المعتقل في سجن العقرب سيئ الصيت؛ إن المعتقلين يواجهون انتهاكات هي الأسوأ من نوعها في تاريخ البلاد، ووجهت انتقادات للمجلس القومي لحقوق الإنسان الذي نفى حدوث انتهاكات في السجن، واصفة السجن بأنه “غوانتانامو” مصر.
وأضافت: “نناشد العالم الذي لا يزال عنده قليل من إنسانية أن يشاهدوا الانتهاكات اللاآدمية واللاأخلاقية التي تحدث بحق المعتقلين في سجن العقرب، فلم نر في تاريخ مصر الإنساني أحدا يعامل بهذه الطريقة التي تخلو من كل معاني الرحمة والإنسانية”.
وبشأن المعاملة التي يلقونها عند زيارة المعتقلين، بينت أسماء عبد الحليم أنه “نمنع من الزيارات، ويتم طردنا شر طردة، بسبب وقوفنا إلى جنب الحق ورفض الظلم وعدم السكوت على الانتهكات التي تحدث فوق مستوى البشر.
وتابعت: “لقد تم طردنا أكثر من ثماني مرات في سجن العقرب، وللأسف الشديد يمنع دخول الدواء والطعام، ويتم تجويعهم وتعطيشهم بمياه غير صالحة للشرب، ويعرون من ثيابهم، ويعذبون أشد أنواع التعذيب، ليس في سجن العقرب قط، بل في جميع السجون“.
واستهجنت بشدة تقرير المجلس القومي لحقوق الإنسان، الذي صدر في آواخر شهر آب/ أغسطس الماضي بشأن توافر الطعام والرعاية الصحية ونفي الانتهاكات في سجن العقرب، وقالت إنه “تقرير مضلل، يخلو من ذكر الحقائق“.
وأكدت أنها “لم تتعرف على زوجها بسبب الشحوب الذي بدا عليه، وحالة الضعف والوهن الذي يعيشها، حيث يتم منعهم من الدواء والطعام”.
وكشفت أسماء عبد الحليم أن “ضابط الشرطة أكد لها أن زوجها لو كان سجينا جنائيا لتمكنا من إدخال الطعام والدواء له، ولكنه إخواني، وقد نعرض للمساءلة والحساب أو حتى الفصل“.
وتساءلت: “إلى متى سيتم السكوت على هذا الظلم، يتم منعهم (السجناء) من رؤية أبنائهم، والتحدث إليهم لا يكون إلا من خلف زجاج لمدة 3 دقائق، قبل أن يتم تقليصها لدقيقة واحدة”، حسب قولها.
وأوضحت أن تقرير المجلس القومي لحقوق الإنسان بشأن طعام السجن “مكذوب، متسائلة: “إلى متى سيتم تضليل الشعب؟ ما يحدث موت ممنهج، موت بطيء، وهناك حالات توفيت بالداخل“.
واستنكرت غياب المنظمات الحقوقية والإنسانية، قائلة: “أين منظمات حقوق الإنسان لتحقق فيما يجري بحق ذوينا من انتهاكات واعتداءات، لا يتحملها بشر لا في الشتاء ولا الصيف؟“.
وكشفت أسماء عبد الحليم أن منزلها “تم اقتحامه أكثر من مرة، وتحطيم أثاثه، ونهبه وسرقته”، مؤكدة أن “أولادها لا يبيتون في المنزل خوفا من الاعتقال“.
وناشدت “العالم الحر” للتدخل “ومنع الجرائم التي تحدث؛ لإنقاذ ما يمكن إنقاذه؛ فحياة هؤلاء يتحمل مسؤوليتها الجميع”، مشيرة إلى أن “المؤامرة كبيرة على الشعب المصري”، على حد قولها.
وطالبت الشباب “الصحفي الحر” بأن “ينقلوا الصورة، والحقيقة للعالم، ويكشفوا عن حجم الانتهاكات المروعة التي تحدث داخل السجون” بحق أزواجهم وأبنائهم.
ووصفت سجن العقرب، بـ”غوانتانامو مصر”، واستنكرت بشدة “الإدعاءات الفجةبأن “هؤلاء شباب إرهابيون، فحجة الإرهاب التي يتبجج بها الغبي لم تعد تجدي نفعا مع المصريين، الذين يكتشفون يوما بعد يوم حقيقة ما يجري” وفق تقديرها.
وفي نهاية اللقاء شددت زوجة النائب عشري على أن “دولة الباطل لا تستمر ولا تدوم، ودولة الحق باقية إلى قيام الساعة، وسيذهب الظالمون إلى مزبلة التاريخ، وسوف ترفع راية الحق”، محذرة من أن “من لم يذكر كلمة حق فسيذكره التاريخ بخذلانه للأحرار والمظلومين“.

 

*بنى سويف ميلشيات الانقلاب تعتقل 20 من اهالى بنى حدير

اقتحمت داخلية الانقلاب مساء اليوم قرية بني حدير التابعة لمركز الواسطى شمال محافظة بنى سويف، وقال شهود عيان إن حملة أمنية مكبرة اقتحمت القرية لفض تظاهره مناهضة للحكم العسكري كانت قد انطلقت عقب صلاة الجمعة وجابت شوارع القرية.

وأضاف شهود عيان أن الأمن اعتقل أكثر من 20 مواطنا بشكل عشوائي، بينهم 14عاملا بأحد مصانع الطوب كانوا يستقلون سيارة ميكروباص حيث اعتقلهم الأمن جميعا، كما اعتقل الأمن 5 من رافضي الانقلاب العسكري بينهم أب ونجله، بجانب اعتقال عدد من المواطنين بشكل عشوائي.

في سياق آخر اقتحم أمن الانقلاب قرية أشمنت عقب انطلاق تظاهرة شبابية مطالبة برحيل السيسي، وقام بتمشيط عدد من شوارعها لمحاولة اعتقال أي من المتظاهرين، لكنه انسحب دون أن ينجح في اعتقال أي من المشاركين في التظاهرة.

 

*البحيرة: حفلات تعذيب مستمرة بحق معتقلي قسم شرطة “حوش عيسي

أكد عددا من أهالي المعتقلين داخل قسم شرطة حوش عيسي بمحافظة البحيرة، تعرض أبناءهم إلي التعذيب بشكل دوري على أيدى ضباط وأمناء القسم.
وقالت مصادر حقوقية أن إدارة القسم تحتجز أكثر من 90 معتقلا، داخل مساحة لا تتسع إلا ل25 فردا كطاقة استيعابية قصوى.
وتابعت، أن إدارة القسم تتعمد التضيق على أهالي المعتقلين، أثناء إتمامهم لإجراءات الزيارة والتى لا تتعدى مدتها أكثر من 5 دقائق.

 

*الحراك الثوري ليوم الجمعة 11 سبتمبر

 انتفض ثوار المعادي ومدينة نصر وحلوان بالقاهرة، وثوار بني سويف ودمياط، وأحرار ناهيا وفيصل و6 أكتوبر وناهيا وأبو النمرس وبشتيل وإمبابة والعياط وبولاق الدكرور بمحافظة الجيزة، والدلنجات بالبحيرة، وبركة السبع بالمنوفية، والعامرية والمندرة بالإسكندرية، والرياض ومطوبس بكفر الشيخ وثوار أبوكبير والعدوة بههيا والخضارية بالإبراهيمية وديرب نجم وزهر شرب والعزازية بالشرقية، فى فعاليات ثورية متنوعة بين المسيرات والوقفات والسلاسل البشرية، استمرارا لحراكهم الثورى المناهض لانقلاب العسكر. 

رفع الثوار خلال الفعاليات المتنوعة علم مصر، وصور الرئيس محمد مرسى، وشارات رابعة العدوية، وصور الشهداء والمعتقلين ولافتات تحمل عبارات التنديد بجرائم العسكر، وتردى أحوال البلاد، وعودة افتتاح سفارة للكيان الصهيونى بالقاهرة.

شهدت الفعاليات المتنوعة تفاعلًا ومشاركة واسعة من الأهالى وشباب الحركات الثورية ونساء ضد الانقلاب، مرددين الهتافات والشعارات المؤكدة على تواصل النضال والحراك الثورى والمناهضة لانقلاب العسكر؛ منها: “يالله يا مصرى اصحى من النوم سيسى بيقتل كل يوم – مش عوزينه مش عوزينه عمره فى يوم مادافع عن دينه – انت ساكت ليه على الدم انزل واهتف ضد الظلم – ياللى واقف على الرصيف بكرة مش هتﻻقى رغيف- – قولوا للسيسى واللى معاه ما بنركعش غير لله“.

أكد الثوار تواصل نضالهم وحراكهم المتواصل حتى عودة جميع الحقوق المغتصبة، والإفراج عن المعتقلين، ومحاكمة كل المتورطين فى جرائم بحق أحرار وحرائر مصر، وإعدام قادة العسكر.. وعصابته، والقصاص لدماء الشهداء، والانتصار للحرية والكرامة الانسانية.

وبالقاهرة واصل ثوار المعادى حراكهم الثورى مع بدء ثوريات جمعة اليوم واستمرارا للفعاليات الثورية المتنوعة، وانتفضوا فى مسيرة هتفت بسقوط حكم العسكر، ونددت بافتتاح سفارة الكيان الصهيونى بالقاهرة، مطالبين برحيل العسكر، وعودة الحقوق المغتصبة، وإعدام قادة العسكر.. وعصابنه، والانتصار للحرية والكرامة الإنسانية.

انطلقت المسيرة من أمام مسجد الإمبابى وجابت عددًا من الشوارع بمشاركة من الأهالى وشباب الحركات الثورية ونساء ضد الانقلاب رافعين علم مصر وصور الرئيس محمد مرسى، وشارات رابعة العدوية، وصور الشهداء والمعتقلين، ولافتات تحمل عبارات التنديد بجرائم العسكر وتردى أحوال البلاد، وعودة افتتاح سفارة للكيان الصهيونى بالقاهرة.

وانتفض الأحرار فى مسيرة حاشدة بالقاهرة بشوارع مدينة نصر، بعد صلاة الجمعة، امتدادا للحراك الثوري، وهتفوا بسقوط حكم العسكر، كما نددوا بإعادة افتتاح سفارة الكيان الصهيوني بالقاهرة، مطالبين برحيل العسكر، وعودة الحقوق المغتصبة، وإعدام قادة العسكر.. وعصابته.

جابت المسيرة عددًا من الشوارع بمشاركة من الأهالى وشباب الحركات الثورية، رافعين علم مصر وصور الرئيس محمد مرسى، وشارات رابعة العدوية، وصور الشهداء والمعتقلين، وعودة افتتاح سفارة للكيان الصهيونى بالقاهرة.

لم تغب حلوان عن المشهد الثوري المستمر من سنتين؛ حيث تجمع ثوار حدائق حلوان الأحرار أمام مسجد نور اليقين بمنطقة حدائق حلوان.

انطلق الثوار بفعالية رافضة للانقلاب جابت خلالها شوارع منطقة حدائق حلوان، وسط ترحيب وتفاعل الأهالى والمارة.

كما انتفض ثوار بني سويف صباح اليوم وحتى عقب صلاة الجمعة بعدة فعاليات متنوعة، كان أبرزها من ببا وبني حدير وأشمنت مشاركة في أسبوع “الثورة تلبي مطالب الجماهير”، استمرارا للحراك الثوري المناهض لانقلاب العسكر، وتنديدا بتردي أحوال البلاد وتفاقم المشكلات.

واستمرارا للحراك الثوري المستمر من عامين، انتفض ثوار العامرية بالإسكندرية وخرجوا في مظاهرة صباح يوم الجمعة منددة بحكم العسكر وجرائمه المتصاعدة ضد رافضي الانقلاب، كما ردد المتظاهرون هتافات غاضبة من التردي غير المسبوق الذي تشهده البلاد أمنيا واجتماعيا واقتصاديا، مطالبين برحيل دولة العسكر ومحاكمة مجرميهم.

كما انتفض ثوار المندرة في تظاهرة صباحية جابت شوارع منطقة المندرة، مطالبين بسقوط حكم العسكر الفشلة، ورافضين لجرائم سلطتهم القمعية، ندد المشاركون بسوء الأحوال المعيشية وحالة الخراب الاقتصادي

انتفض ثوار أبوكبير والعدوة بههيا والخضارية بالإبراهيمية وديرب نجم وزهر شرب والعزازية بمنيا القمح عقب صلاة جمعة اليوم فى مسيرات حاشدة ووقفات مشاركة استمرارا للحراك الثورى المناهض لانقلاب العسكر وتنديدا بتردى أحوال البلاد وتفاقم المشكلات وافتتاح سفارة الكيان الصهيونى بالقاهرة.

واصل ثوار دمياط حراكهم الثورى المناهض لانقلاب العسكر ونظموا عددًا من الفعاليات المتنوعة اليوم، كان أبرزها من كفر البطيخ والبصارطة بمسيرات ووقفات وسلاسل بشرية ضمن الحراك الثوري المستمر، وتأكيدًا لتواصل النضال والحراك الثورى حتى عودة جميع الحقوق المغتصبة.

 

 

*الإهمال وراء ضحايا الكعبة وسقوط رافعة الموت عليهم

الإهمال هوالمتهم الأول فى حادث سقوط الرافعة الميكانيكية على حجاج ومعتمرى بيت الله الحرام ، الذى راح ضحيته 87 قتيلا ، وإصابة المئات من أبناء المسلمين بشتى بقاع العالم !!

هبوب الأعاصير وهطول الأمطار ليس بالمرة الأولى فى البيت الحرام وقد غرقت الكعبة بمياه السيول فى عصورعديدة ولم تحدث تلك الخسائر البشرية !! تقصير خبراء الطقس وهيئة الأرصاد السعودية ، فى إطلاق التحذيرات الأولية بإنقلاب طارئ فى العوامل الجوية موضع إتهام .

فمن غير المعقول أن يعرف البحارة بحدوث نوات وتقلبات بالجو والبحروأمواج رهيبة من خلال الأجهزة الحديثة ، وهيئة الأرصاد السعودية محلك سر وكأن أرواح رعايا دول العالم لا ثمن لها ! تقصير صارخ لأجهزة الدفاع المدنى وتراخى غير محدود لعدم إعلان حالة الطوارئ بالحرم فور تغير الطقس وهبوب الأعاصير والعواصف تحسبا لحدوث كوارث ، وتوفير الحماية الكاملة لضيوف المملكة !!

التقصيرالأشد للشركات الهندسية المنفذة لأعمال التوسعة بحرم الكعبة المشرفة ، لأن الرافعات الميكانيكية تعمل إليكترونيا صعودا وهبوطا ، فكيف تترك معلقة فى عنان السماء ، دون إتخاذ الإحتياطات اللازمة بهبوطها آليا أو ميكانيكيا ، لتكون فى أقرب مستوى من مبانى الحرم ، لتأمين أرواح الحجاج والمعتمرين الذين جاءوا من كل فج عميق !!

أهالى ضحايا الإهمال فى أشرف بقع الأرض المقدسة لن يسمن معهم ولا يغنى من جوع .

التصريح الرسمى المستفزالذى تردده وسائل الإعلام منذ الإعلان عن الكارثة ، بأن ولى العهد السعودى يتابع الموقف أولا بأول ، بدلا من الإعلان عن إتخاذ إجراءات رادعة تجاه المقصرين وصرف الدية الشرعية لكل متوفى وتعويض المصابين ، والتواصل مع عائلاتهم بدولهم !!!

 

*اسماء المصابين من المصريين في حادث الحرم

كشف محمد شعلان رئيس بعثة الحج السياحى عن بعض أسماء المصابين من الحجاج المصريين فى حادث الحرم المكى. وقال إن المصابين هم:

1- هشام حسن عباس

2- محمود السيد محمد سعيد

3- محمد على محمد عثمان

4- محمد على محمد على العوض

5- محمود عثمان محمد مصطفى “حاج سياحة وأصيب بكسر فى الساق، وتم علاجه وخرج من المستشفى الآن

6- مديحة على عبد البديع “تأشيرة زيارة”

فيما قال اللواء سيد ماهر الرئيس التنفيذى لبعثة الحج إنه من بين المصابين كل من

7- عبد السلام عبد الواحد عبد الحميد “من حجاج القرعة“.

8- صلاح السيد وعبد العاطى “غرزة فى الرأس“.

9- سمير عبد العزيز محمد “من حجاج التضامن”، وأصيب بكثر فى الحوض ومتواجد بمستشفى الششة بمكة.

 

 

* السيسي استقبل علي مملوك

قالت صحيفة “الأخبار”، التابعة لحزب الله، إن رئيس مكتب الأمن القومي السوري اللواء علي مملوك زار القاهرة “بعيدا من الأضواء”، في الثلث الأخير من شهر آب/ أغسطس المنصرم، والتقى عددا من كبار المسؤولين في الجيش والاستخبارات والأمن؛ إذ توجت الزيارة باستقبال زعيم الانقلاب عبد الفتاح السيسي للمسؤول السوري.


وأكّدت الصحيفة -نقلا عن “مصادر مطلعة”- أن الزيارة “كانت ناجحة جدا”، وأن الطرفين “راضيان عن نتائجها“.

وأشارت الصحيفة إلى أن زيارة مملوك “تأتي في سياق مختلف يمليه موقع الرجل ودوره السياسي الذي يتجاوز التنسيق الأمني التقني البحت”؛ إذ نقلت الأخبار عن “مصادرها المطلعة” أن مملوك “بحث مع مضيفيه المصريين في التعاون الأمني بين البلدين في مواجهة الإرهاب، وفي آفاق الحل السياسي في سوريا، والمبادرات المطروحة، وخطة المبعوث الدولي ستيفان دي ميستورا، والمساعي لعقد موسكو 3″، مشيرة إلى أنه جرى التوافق على “ضرورة أن تلعب مصر دورا أكبر في الشأن السوري، لما تشكله سوريا من عمق استراتيجي للأمن القومي المصري“.

وبحسب مصادر الصحيفة، فقد سمع مملوك من المسؤولين المصريين تأكيدات بأن القاهرة ترى أن الحل للأزمة السورية لا يمكن إلا أن يكون سياسيا، وأنها تعتبر أن البلدين يواجهان عدوا مشتركا يتمثل في جماعة الإخوان المسلمين، (وضمنا تركيا)، التي تشكل خطرا على مصر أكبر مما تشكله على سوريا“.

وأبلغ المسؤولون المصريون ضيفهم السوري، بحسب “الأخبار”، أن “القاهرة مؤمنة بأن النظام في البلدين يرتكز على قوة جيشيهما، اللذين يشكّلان قاعدة أساسية للحكم فيهما”، وهي، بالتالي، لا ترغب في أن ترى في سوريا تكرارا لتجربتي العراق وليبيا، “وطالما أن الجيش متماسك ستبقى الدولة السورية قائمة، وأي انهيار للجيش السوري سيعني أننا دخلنا عصر التقسيم في المنطقة. لذلك، فإن مواجهة التقسيم تبدأ من سوريا“.

وعلمت “الأخبار” أنه تم الاتفاق خلال الزيارة على إعادة تفعيل العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وصولا إلى إعادة تبادل السفراء قريبا، مشيرة إلى أن مصادر لفتت أخيرا إلى أن “القاهرة تستعد لتسمية الدبلوماسي أحمد حلمي، الذي كان في عداد طاقم سفارتها في بيروت قنصلا عاما مصريا في سوريا“.

وكانت دمشق سحبت في شباط/ فبراير 2012 سفيرها في القاهرة يوسف الأحمد، بعدما استدعت مصر نظيره في سوريا شوقي إسماعيل للتشاور، في سياق الحصار الدبلوماسي الذي فرضته دول عربية وغربية، على رأسها السعودية ودول الخليج، على سوريا؛ بذريعة “رفضها الانصياع لقرارات الجامعة العربية لحل الأزمة“.

وأكّدت المصادر أن المؤسسة العسكرية المصرية أبدت اعتراضها يومها على قرار حكومة مرسي، باعتباره “مخالفا للعقيدة العسكرية المصرية التي تعتبر أن الدفاع عن مصر يبدأ من سوريا”، وقد كُلّف الأحمد، الذي عُيّن لاحقا عضوا في القيادة القطرية لحزب البعث، بمتابعة الشأن المصري من دمشق.

واحتفت الصحيفة بزيارة مملوك للقاهرة، قائلة إن الزيارة “تزامنت “مع انفتاح إعلامي مصري على دمشق تمثّل في زيارة وفد إعلامي كبير، بالتنسيق مع الخارجية المصرية، في 20 آب/ أغسطس الشهر الماضي، للعاصمة السورية، حيث التقى عددا من المسؤولين، وجال على بعض المحافظات السورية“.

وخلال الزيارة، أجرى وزير الخارجية وليد المعلم حوارات مع رؤساء تحرير صحف مصرية، ومع قناة “النهار”، في أول إطلالة لمسؤول سوري على التلفزيون المصري منذ خمس سنوات، داعيا القاهرة إلى لعب دور في حل الأزمة السورية، وكشف عن تعاون أمني مشترك لمكافحة الإرهاب، وهاجم تركيا وجماعة الإخوان المسلمين.

وتأتي زيارة مملوك للقاهرة بعد زيارته الأخيرة إلى الرياض الشهر الماضي، التي أعلنت عنها واحتفت بها صحيفة “الأخبار” كذلك، وقالت خلالها إن مملوك التقى محمد بن سلمان، ولي ولي العهد ووزير الدفاع السعودي، دون تأكيد أو نفي رسمي من الطرفين السوري أو السعودي لهذه الزيارة.

 

*“الإخوان الإسرائيليين” في حلقة جديدة لـ جوتيوب

استعرض جوتيوب في حلقة جديدة له بعنوان “الإخوان الإسرائيليين” تعليق القناة الثانية الصهيونية عن أن إعادة فتح السفارة يأتي ضمن التطورات الإيجابية للعلاقات الدبلوماسية مع مصر، بعد إعادة فتح سفارة الكيان الصهيوني بعد غلقها لمدة 4 سنوات بعد ثورة 25 يناير.

واستعرض “يوسف حسين” تعليقات بعض مؤيدي السيسي، ومنها السفير المصري حاليا راح إسرائيل بأوامر من “الإخوان”، “معظم الإسرائيليين من الإخوان“.. هذه الإجابات التي تنمّ عن جهل وعدم معرفة بأي بديهيات في العلاقات المصرية الصهيونية.

 

*معارضو الانقلاب ينددون بافتتاح السفارة الإسرائيلية وبحكم العسكر

أطلق رافضو الانقلاب العسكري في مصر فعاليات ثورية، أمس الجمعة، استكمالاً لأسبوع “الثورة تلبي مطالب الجماهير”، وسط مشاركة شبابية ونسائية واسعة، وتصدرت الفعاليات الهتافات الرافضة إعادة افتتاح مقر السفارة الاسرائيلية بالقاهرة.
وشهدت محافظة الشرقية، شرق مصر، ثماني فعاليات صباحية، تنوعت بين السلاسل البشرية والوقفات الاحتجاجية والمسيرات، في مدن فاقوس والإبراهيمية وأبو حماد وأولاد صقر وههيا والحسينية ومنيا القمح وبلبيس.

وشهدت مدن البحيرة، وبركة السبع بالمنوفية، والرياض ومطوبس بكفر الشيخ والعياط بالجيزة، تظاهرات صباحية، نددت باستمرار سياسة التصفية الجسدية للمعارضين، مطالبين بعودة الشرعية واحترام إرادة الشعب المصري.
ورفع المتظاهرون علم مصر، وصور الرئيس المنتخب محمد مرسي، وشارات رابعة العدوية، وصور الشهداء والمعتقلين، مجددين دعوتهم للقوى الوطنية للاصطفاف الثوري، ووقف نزيف الانتهاكات وإنقاذ البلاد مما آلت إليه.
كما واصل معارضو السيسي فعالياتهم الاحتجاجية بمنطقة المعادي، جنوب القاهرة، ونظموا مسيرة صباحية هتفت بسقوط حكم العسكر، انطلقت من أمام مسجد الإمبابي، وجابت عدداً من الشوارع بمشاركة من الأهالي وشباب الحركات الثورية و”نساء ضد الانقلاب“.
وفي الإسكندرية، انطلقت أمس الجمعة مسيرات رافضة للانقلاب في عدة مناطق؛ للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين وعودة الشرعية الدستورية للبلاد.
ورفع المشاركون في التظاهرات التي انطلقت بمناطق المنتزه والرمل والعوايد شرق الإسكندرية، وبكل من برج العرب والعامرية غرب المدينة، صور مرسي وشعار التضامن مع ضحايا مجزرة ميدان رابعة العدوية، ولافتات تطالب بالقصاص لدماء الشهداء.
وردد المتظاهرون شعارات مناوئة للقضاء، ونظام السيسي وعمليات التصفية الجسدية التي يمارسها ضد خصومه السياسيين، وقيادات “الإخوان المسلمين، وأخرى تدعو الجيش للعودة إلى ثكناته والابتعاد عن العمل السياسي.
كما ندد المشاركون خلال المسيرات التي شهدت مشاركة واضحة من الشباب والنساء، بتجاوزات الشرطة ضد المتظاهرين السلميين، وبالأحكام التي صدرت ضد معارضي الانقلاب والرئيس مرسي.
وطالب المحتجون خلال المسيرات إطلاق سراح المعتقلين السياسيين، ووقف التعذيب داخل السجون ومقار الاحتجاز، وتطهير القضاء ممن وصفوهم بقضاة العسكر، ووقف تنفيذ أحكام الإعدام الصادرة بحق الآلاف من رافضي الانقلاب.
وتنطلق في محافظات مصرية عدة تظاهرات يومية بالتنسيق مع “التحالف الوطني لدعم الشرعية”، ضمن الاحتجاجات التي تشهدها مصر منذ الانقلاب العسكري في يوليو/تموز 2013 عندما أطاح وزير الدفاع وقتها عبد الفتاح السيسي، الرئيس الحالي، بمحمد مرسي أول رئيس منتخب بعد الثورة التي أنهت حكم الرئيس حسني مبارك.

 

*غضبة الغلابة والمظلومين”.. شعار رفعه متظاهرون معارضون

خرجت مظاهرات معارضة، اليوم الجمعة، في القاهرة، وعدة مدن مصرية، تحت شعار غضبة الغلابة والمظلومين”، منددة بارتفاع الأسعار، وتزايد أعداد المعارضيين المحبوسين.

وحتى عصر اليوم الجمعة، لم يصدر “التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب”، المؤيد لمحمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيًا في مصر،  بيانه الأسبوعي المعتاد صدوره يوم الخميس من كل أسبوع عبر الصفحة الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، بحسب مراسل الأناضول.

ولم يقدم التحالف سببًا أو تفسيرًا لغياب الدعوة للمرة الثانية، خلال شهر لمظاهرات باتت شبه يومية وأسبوعية منذ إطاحة الجيش بمرسي من الحكم في 3 يوليو/ تموز 2013.

وتحت شعار “غضبة الغلابة (الفقراء) والمظلومين”، خرجت مظاهرات في القاهرة في مدينة نصر (شرقي القاهرة)، والمعادي (جنوبي العاصمة)، منددة بارتفاع الأسعار، وزيادة عدد المعتقلين في السجون المصرية”.

وفي الجيزة، غربي القاهرة، خرجت مظاهرات في مناطق كرداسة، وناهيا، والهرم، مرددين هتافات ضد النظام المصري، مستنكرين تدني الأحوال المعيشية.

وبحسب مراسلة الأناضول، في الإسكندرية (شمال مصر)، ردد متظاهرون، هتافات منددة بالأسعار، فيما رفع آخرون صورًا لمرسي، ولمعارضين محبوسين.

وفي محافظة الغربية (شمال مصر)، ألقت أجهزة الأمن القبض على 8 متظاهرين، بحسب مراسل الأناضول، إثر تفريق مسيرات خرجت فى عدد من قرى ومراكز المحافظة، رفعوا خلالها شارات رابعة، مطالبين بالإفراج عن زملائهم المعتقلين.

وبحسب مراسلي الأناضول، خرجت مظاهرات معارضة في عدة مدن ببني سويف، والمنيا (جنوب)، والقليوبية، والشرقية، والبحيرة (شمال).

ورفع المحتجون صورًا لمرسي، وشارة رابعة، ولافتات تندد بسوء الأحوال المعيشية والغلاء، ورفض قانون الخدمة المدنية.
ونظم معارضون بمحافظتي الدقهلية ودمياط (شمال)، مظاهرات تحت عنوان “أوقفوا الإعدام”، للمطالبة بوقف أحكام الإعدام بحق معارضين للسلطات المصرية.

 

 

*حاميها حراميها”.. سرقة 50 كيلو “ذهب خام” من مصلحة “سك العملة

قررت النيابة المصرية، اليوم الجمعة، حبس موظف بمصلحة سك العملة الرسمية بالبلاد، 4 أيام علي ذمة التحقيقات الجارية في واقعة سرقة نحو 50 كليو جرام ذهب، من المصلحة، بحسب مصدر قضائي.

وكشفت التحقيقات الأولية للنيابة، أن “الموظف المسئول عن حفظ المفاتيح بالمصلحة (أمين المخزن)، متورط فى ارتكاب الواقعة، خاصة وأن الأبواب بأكملها سليمة ولا يوجد كسر فيها“.
وإثر مواجهة النيابة العامة، للمتهم بارتكابه الواقعة، أنكر تمامًا معرفته أو صلته بالحادث، مؤكدًا أنه يعمل منذ سنوات عديدة فى المصلحة، وملف سلوكه يشهد له بذلك، فقررت النيابة حبسه على ذمة التحقيقات.
وفي بيان صدر اليوم عن وزارة الداخلية، قالت، إنها تمكنت اليوم من ضبط مرتكبي الواقعة، وبحوزتهم المسروقات، عقب بلاغ أمس الخميس، من أمين مخزن خامات الذهب والفضة بمصلحة سك العملة، بسرقة كمية من السبائك والمشغولات الذهبية والفضية، من داخل الخزينة الكائنة بمكتبه، وذلك عقب عودته من إجازته الدورية.

وكشف بيان الداخلية، أن وراء الواقعة عامل على علاقة برئيس قسم السحب بالمصلحه، وباعتياد زميله أمين الخزينة بالاحتفاظ بالمفاتيح داخل درج مكتبه، وقيامه بإجازة دورية، فخطط مع العامل لسرقة محتويات الخزينة، وقام بتسليمه أدوات ارتكاب الواقعة، ومفتاح إحدى الحجرات المجاورة للخزينة، حتى يتمكن من الدخول دون تصويره عن طريق كاميرات المراقبة، وأرشده عن مكان المفاتيح.

وقال البيان، إنه “بتاريخ 7 سبتمبر/أيلول الجاري، عقب انصراف العاملين والموظفين من المصلحة، قام العامل المذكور بكسر البابين بالأدوات المسلمة إليه واستولى على 31 سبيكة ذهبية، و4 سبائك فضية، عيارات مختلفة، وكمية من العملات التذكارية، والمشغولات الذهبية، وقام بإخفائها بغرفة رئيس القسم لإخراجها تباعًا بمساعدته، كما تمكن من إخراج 15 سبيكة ذهبية فى سيارته، باع 5 سبائك منها لصاحب محل مصوغات ذهبية بمنطقة الصاغة بالقاهرة، بواسطة صائغ آخر بدائرة قسم مدينة نصر، وقام بإخفاء 10 سبائك ذهبية بمسكن شقيقه“.

وأشار البيان، إلى أنها ألقت القبض على العامل وشقيقه، ورئيس قسم السحب بالمصلحة، وضبط صاحبي محل مصوغات ذهبية.

وكان هاني قدري دميان، وزير المالية المصري، قال في تصريحات صحفية، إن مصلحة سك العملة، تعرضت لعملية سرقة كبيرة، باختفاء كميات كبيرة تقدر بـ 50 كيلو من الذهب الخام، جرى اكتشافها أمس الخميس.

ومصلحة  سك العملة بمصر تم إنشاءها لسد احتياجات التداول المحلى، ولم يقتصر نشاطها على سك العملات المتداولة فقط، بل امتد ليشمل سك وتسويق وبيع العملات التذكارية، التي تصدرها المصلحة للمناسبات القومية المختلفة.

 

 

*800 جنيه زيادة في أسعار الأعلاف بسبب أزمة الدولار

كشف علي الدهراوي -مدير الشركة العمومية للدواجن في المنصورة- عن ارتفاع أسعار الأعلاف بالسوق المحلي بشكل غير مسبوق؛ بسبب فشل حكومة الانقلاب في حل أزمة الدولار.
وقال الدهراوي -في تصريحات صحفية- إن أزمة الدواجن وصلت إلى الذروة بعد استمرار تجاهل الحكومة، مشيرا إلى أن سعر العلف أصبح مبالغا فيه، حيث قفزت أسعار الطن من 3600 جنيه إلى 4400 جنيه، بارتفاع قدره 800 جنيه، وذلك بسبب ارتفاع أسعار الدولار.
وحذر من موجة ارتفاعات في أسعار الدواجن خلال الفترة المقبلة، حال استمر ارتفاع أسعار الأعلاف؛ مؤكدا أن المستهلك النهائي هو من سيتحمل أي ارتفاعات في الأسعار.

 

 

*صمت مصري مريب رغم تأخر تسلم التقارير الفنية حول “سد النهضة“!

أسبوع مر دون أن تحرك مصر ساكنا، على موعد تسلم التقرير الفني النهائي للمكتبين الاستشاريين الهولندي والفرنسي، حول سد النهضة، والمقرر تسلمهما السبت الماضي، بينما يواصل السيسي هروبه من مسئوليته بالبحث عن بدائل تحلية المياة في سنغافورة

أثار الصمت المصري ردود أفعال غاضبة لدى الخبراء، مؤكدين أنّ التأخر في عدم اتخاذ أي إجراء سيكون له تداعيات سيئة.

وفي السياق، حذر وزير الري المصري الأسبق، محمد نصر علام، من خطورة عدم ورود رد بما يطمئن الحكومة المصرية من جانب إثيوبيا، مؤكداً أن لدى أديس أبابا نوايا أخرى لم تدركها الحكومة حتى الآن.

ووفقاً لعلام، فإن “تراخي الدولة المصرية في هذه القضية، التي تعد أمناً قومياً للبلاد، ستحول نهر النيل إلى ترعة (قناة) بسبب سد النهضة، وبالتالي ستدخل البلاد في شح مائي نتيجة استمرار إثيوبيا في بناء السد وإضاعة الوقت في المفاوضات”.

ونبه علام إلى أنّ “التفاوض مع أديس أبابا يجب أن يكون انتهى، كونه ليس له فائدة أو مردود إيجابي في ظل استمرارها في عملية البناء”. كما لفت إلى أن مصر أضاعت حقوقها بعدما اعترفت بالسد من قبل من دون التحفظ على السعة أو الارتفاع، وأن أي مفاوضات تجريها في الوقت الحالي بهذا الشأن لن تسهم في أي نجاح بل تؤكد الفشل“.

وطالب وزير الري المصري الأسبق “بضرورة البحث عن حل يساعد مصر في التصدي لأضرار السد، لإنقاذ ما يمكن إنقاذه قبل فوات الأوان، من خلال مسار سياسي يقوده وزير الخارجية”.

وأوضح علام، في تصريحات اعلامية، أن “استمرار هذا المسار العقيم في المفاوضات التي تمت بين مصر والسودان وإثيوبيا لأهم قضية مصرية سيؤدي بالبلاد إلى كارثة مائية، وانهيار أنواع الحياة كافة في البلاد”، متوقعاً أن تقوم إثيوبيا ببناء سدود أخرى عدة على النيل الأزرق للتحكم أكثر في مياه النيل.
من جهته، أشار أستاذ المياه في جامعة القاهرة، نادر نورالدين، إلى أن الوضع خطير وأن إثيوبيا استطاعت أن تنجح بامتياز في تخدير حكومتنا، بينما استمرت في عملية البناء وحققت ما تحتاجه وهو قيام السد، بحصولها على الموافقة من مصر وعدم اعتراضها على فكرة إنشاء السد، ولا سيما بعدما تأكدت من ضعف المفاوض المصري، بسبب عدم قدرته على إدارة المفاوضات، وأنه يقدم فقط التنازلات عن حقوق مصر“.

ووفقاً لنور الدين فقد استطاعت إثيوبيا “ببراعة إلهاء الجميع فيما أطلقت عليه التقرير الفني المشترك من المكتب الفرنسي والهولندي لتنفيذ الدراسات الفنية الخاصة بتأثير السد على دولتي المصب وهي السودان ومصر، واستمرت في عمليات البناء علناً من دون أن يقف في وجهها أحد”، معتبراً أنّ “فكرة إقامة السد، فكرة قديمة، جاءت للسيطرة على المياه الموجهة لمصر“.

ونوّه نور الدين إلى أن “الحل الأمثل للمشكلة هو اللجوء إلى محكمة العدل الدولية لعرض وجهة النظر المصرية حول بناء السد ومدى تأثيره على حصة مصر من مياه النيل”، مشيراً إلى أن “مصر ستعاني من الشح المائي في حالة اكتمال سد النهضة وتشغيله”، ومؤكداً أن “أي اجتماعات مقبلة أو مفاوضات مصيرها الفشل“.

 

 

*لماذا أضاف البنتاجون 75 مجندًا أمريكيًّا بسيناء؟

في 3 سبتمبر الماضي وقع انفجار بشبه جزيرة سيناء، مما أدى إلى إصابة عدد من مجندين حفظ السلام الدولية هناك، وسط تستر الجانب المصري على تفاصيل هامة فيه وتجاهل إعلامي لتبعات ما حدث وآثاره المتوقعة، يأتي ذلك التجاهل الإعلامي جنبا إلى جنب مع غياب لتفاصيل وتعليقات رسمية مصرية، على عكس الجانب الأمريكي، وفي هذا التقرير نسلط الضوء على تفاصيل ما حدث وتباين التعامل الظاهر من مصر و أمريكا، وطبيعة تكوين قوات حفظ السلام الدولية بسيناء، وتبعات ذلك الحادث عليها، الذي انتهى في النهاية بإضافة 75 مجندا أمريكيا بسيناء:

 

1- ما الذي حدث؟

في يوم الخميس الماضي 3 سبتمبر 2015 أصيب 6 عسكريين من قوات حفظ السلام المتعددة الجنسيات، إثر انفجار عبوة ناسفة في السيارة التي كانوا يستقلونها، وتم نقلهم إلى داخل المعسكر للعلاج ، ووقع هذا الانفجار بمنطقة الجورة جنوبي الشيخ زويد على الحدود المصرية الإسرائيلية، حيث يتمركز في تلك المنطقة القاعدة العسكرية لقوات حفظ السلام التي نادرا ما تتعرض لهجمات الجماعات المسلحة بسيناء.

وترجح عدد من المصادر أن الهجوم كان يستهدف قوات الجيش، ولكنه أصاب قوات حفظ السلام عن طريق الخطأ، ولم تعلن أي جهة مسئوليتها عن الحادث.

جاءت تلك المعلومات من مصادر “غير رسمية” بسيناء نقلها موقع الأهرام الحكومي، ووكالة رويترز الإخبارية، ولم يتحدث المتحدث العسكري المصري عن الخبر بالأساس حتى اليوم!

 

2- تفاصيل الحادثة لم تكتمل بعد

هكذا جاءت الرواية المصرية والعربية للحادثة، فيبدو أن موقع الأهرام المصري كان أول من كتب عن الحادثة، ونقلت عنه وسائل إعلام ناطقة بالعربية، ولم تتحدث تلك الرواية برُمتها عن هوية المصابين وجنسياتهم وتبعات الانفجار وما قد يحمله من دلالات، وهو ما لم تتجاهله “الرواية الأمريكية” للحادثة.

إذ أفادت مواقع أمريكية أنه من بين العسكريين الستة المصابين، 4 أمريكان و2 من فيجي، وقد تم نقلهم بطيارة هيلكوبتر لتلقي العلاج بإسرائيل.

ويروي المتحدث العسكري الأمريكي بالبنتاجون تفاصيل الحادثة بعد وقوعها مباشرة: “أن هناك انفجار أصاب 2 من فيجي، وعندما جاء الأربعةجنود الأمريكيين لمساعدتهم وقع انفجار ثان أصاب الجنود الأمريكين.. وكانت الإصابات لا تؤدي إلى الموت وتم نقل الجنود جوا لإسرائيل وهم بحالة جيدة الآن”.

وذكر المركز الإعلامي “لقوات حفظ السلام متعددة الجنسيات ” أن الجنود المصابين تابعون لوحدة تسمى “قوة مهمة سيناء” والتي تقع تحت القيادة المركزية للجيش الأمريكي، والتي تراقب عمليات الجيش في الشرق الأوسط.

 

3- ما هي قوات حفظ السلام الدولية بسيناء؟

تم تكوين قوات حفظ السلام متعددة الجنسيات في أعقاب اتفاقية السلام بين مصر وإسرائيل بكامب ديفيد 1979، وفي 1982 تم إمداد الحدود المصرية الإسرائيلية بقوات دولية لحفظ معاهدة السلام، ومتباعة سير المعاهدة بين الطرفين وتوثيق الانتهكات وكتابة تقارير دورية عن مدى التزام الطرفين المصري والإسرائيلي بنصوص معاهدة كامب ديفيد.

وتتكون تلك القوات من 12 جنسية مختلفة ويصل عددهم إلى 1850 شخصا عسكريا ومدنيا أكثريتهم من أمريكا تحت وحدة تسمى “قوة مهمة سيناء” والتي تقع تحت القيادة المركزية للجيش الأمريكي، والتي تراقب عمليات الجيش في الشرق الأوسط وتتكون مما لا يقل عن 600 عسكري، من منقسمين إلى 3 وحدات صغيرة: كتيبة مشاة تتكون من 425 مجند، وكتيبة دعم صغيرة تتكون من حوال 225، بالإضافة إلى مقر يضم حوالي 40 موظفا، وبشكل عام يتسلح العسكريون في قوات حفظ السلام بأسلحة خفيفة.

 

4-ردود أفعال أمريكية

نحن ندرس إذا ما كان هناك حاجة لاتخاذ تدابير إضافية لحماية القوات، ومن الممكن أن يتضمن ذلك جلب معدات إضافية إذا لزم الأمر.. المتحدث العسكري الأمريكي.

زادت المخاوف الأمريكية من الأوضاع الأمنية بسيناء، والتي قد تهدد حياة قوات حفظ السلام الدولية والجنود الأمريكيين بتلك القوات، تحت مبررات قلة عددهم نسبيا وضعف تسليحهم فهم مسلحون بأسلحة خفيفة فقط.

وأعرب البنتاجون (وزارة الدفاع الأمريكية) عن قلقه من تدهور الأوضاع الأمنية بشبه جزيرة سيناء؛ حيث تتعرض القوات المصرية ومتعددة الجنسية للخطر.

وبحسب المتحدث العسكري الأمريكي فإن المنطقة التي تتمركز فيها قوات حفز السلام الدولية، تقع على بعد 10 أميال غرب الحدود المصرية الشرقية مع إسرائيل، وشهدت في الشهور الأخيرة الماضية هجمات متعددة بقنابل بدائية الصنع أدت إلى مقتل عدد من الجنود المصريين.

وبحسب مصادر عسكرية أمريكية فإن المسئولين الأمريكيين يتشاورن مع الجانب المصري والإسرائيلي والقوات المتعددة الجنسيات، لإمكانية عمل تغييرات محتملة وهو ما لم يتم إعلانه من الجانب المصري.

 

5- أمريكا ترسل 75 مجندا أمريكيا إضافيا إلى سيناء

ويبدو أن التشاورات تحولت إلى أفعال في أرض الواقع، إذ أعلن البنتاجون أمس 10 سبتمبر عن إرسال 75 مجندا أمريكيا إضافيا لتعزيز أمن قوات حفظ السلام، الذين تمت مهاجمتهم الأسبوع الماضي، وقال المتحدث باسم البنتاجون “بتر كوك”: “نحن الآن قلقون، وعلى رأس أولوياتنا أمن وسلامة الأفراد الأمريكان هناك” وشملت تلك الإمدادت فرق مشاة وفرق جراحية مجهزة جيدا.

وذكر المتحدث العسكري الأمريكي أن هناك أكثر من 700 مجند أمريكي يتمركز معظمهم في المنطقة الجنوبية لشبه جزيرة سيناء.

 

6- ردود أفعال مصرية

لم تظهر ردود أفعال رسمية صريحة مصرية على الحادثة أو تبعاتها ودلالاتها، ولكن يرجح محللون أن ردود الأفعال المصرية الرسمية وإن لم تظهر إعلاميا على السطح بتصريحات رسمية، فإنها قد تبلورت على شكل عمليات عسكرية ضد ما يصفهم المتحدث العسكري ب”العناصر الإرهابية والتكفيرية بسيناء” لإظهار سيطرة الجيش على الأوضاع الأمنية هناك.

إذ أعلن المتحدث العسكري بعد أيام قليلة من الحادثة -في 8 سبتمبر- عما يسمى بعمليات “حق الشهيد” والتي أدت إلى مقتل “105 عنصر تكفيري” حتى اليوم وفقا للصفحة الرسمية للمتحدث العسكري على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، وتأتي تلك العمليات الهجومية بعد انقطاع استمر أكثر من شهر تقريبا، إذ كانت آخر العمليات الهجومية العسكرية ضد ما يسمى “البؤر الإرهابية” في يوليو الماضي.

 

 

*قبل ساعات من “مليونية الموظفين” بمصر ترتيبات لمواجهتها أمنيّاً

قبل ساعات من انطلاق “مليونية الموظفين” ضد قانون” الخدمة المدنية، شهدت ‏أروقة وزارة الداخلية المصرية عدة اجتماعات، خلال الساعات الماضية، بين كافة قطاعات الوزارة لمواجهة تلك المليونية، خاصة ‏وأن هناك تخوّفاً من أن تكون بداية لثورة جديدة.‏‏

وجرت عدة اتصالات مع القائمين على تلك المليونية لثنيهم عنها، إلا أن كل الاتصالات باءت بالفشل، فيما لم تتلق وزارة الداخلية ‏أية طلبات رسمية لتنظيم تظاهرات الغد، السبت، لكون الجهات المنظمة وعددها أكثر من 25 نقابة مستقلة تعلم جيداً أن الوزارة ‏سوف ترفض طلبهم.‏

وفي سياق متصل، جرت عدة اتصالات داخل الحكومة المصرية بين الوزارات المعنية بـ”قانون الخدمة المدنية”، الذي أصدرته ‏الحكومة، والذي يعد “سيفاً على رقاب العاملين بالدولة” لاحتواء الموقف قبل اشتعال الأزمة وقيام عدد من الفئات من العاملين ‏بالدولة بالانضمام لتلك التظاهرة وزيادة حدتها.‏

ورغم أن يوم غد إجازة رسمية في الدولة، إلا أن بعض الجهات الحكومية، التي تعمل في هذا اليوم مثل “مصلحة الشهر العقاري”، ‏تلقت تعليمات بتخفيض عدد العاملين، وتقليص عدد ساعات العمل لعدم انضمام أحد من العاملين لـ”المليونية”، رغم أن ذلك يكلف ‏الدولة خسائر تقدر بالملايين من الجنيهات.‏

ورفضت أجهزة الأمن أية تظاهرة في الميادين العامة في كافة المحافظات، وقامت بالدفع بتشكيلات أمنية وقوات من الأمن المركزي ‏والقوات الخاصة، لتأمين المنشآت الحيوية في كافة المحافظات.‏

وحمّل الداعون لمليونية رفض “قانون الخدمة المدنية” حكومة إبراهيم محلب مسؤولية وقوع أي ضحايا، أو اعتداءات قد ‏يتعرضون لها، وذلك بعدما تردد أن الحكومة قد تدفع بأهالي المنطقة للتصدي لتلك التظاهرة، وإيهام أصحاب المحالّ التجارية ‏بأن هؤلاء يرمون إلى قطع أرزاقهم وغلق محالهمّ التجارية، وطالبوا بالتصدي للمشاركين فيها.‏

وأكدت تنسيقية “تضامن” على صفحاتها، على مواقع التواصل الاجتماعي أن الحكومة فشلت في حل مشاكل الموظفين، وتلجأ ‏للعبة “المطبلاتية” باستخدام البلطجية، تحت مسمى “المواطنين الشرفاء”، قائلة: “حيلكم لن تثنينا عن إسقاط القانون… ومواطنو ‏مصر القديمة براء من أفعالكم”. وأعلن الداعون للتظاهرة تمسكهم بحقوقهم الشرعية في الاعتراض والاحتجاج على ما وصفوه ‏بقرارات الحكومة، مؤكدين العمل من أجل إسقاط القانون، وأنهم لن يتراجعوا عن مليونية 12 سبتمبر” التي تعد أولى الخطوات ‏لمواجهة القانون، حسب تعبيرهم.

وقالت “تنسيقية تضامن ضد قانون الخدمة المدنية”: “حرصنا على تحديد السبت كموعد للتظاهر ضد القانون، لأنه إجازة رسمية ‏للعاملين بالدولة” وأضافت: لسنا مسيسين، ومطلبنا الوحيد إسقاط القانون.‏

من جانبه قال طارق العوضي، مدير مركز دولة القانون، إن اختيار العاملين بالدولة مكاناً لتظاهراتهم وهو “حديقة الفسطاط” ‏للتعبير عن رفضهم قانون الخدمة المدنية، يأتي في إطار ما حدده القانون الذي ألزم بتخصيص مكان التظاهرة، مؤكداً أنه من ‏العيب أن تهدد الحكومة باستخدام العنف، رغم أن هؤلاء لهم مطالب محددة وهي إلغاء القانون الذي يرفضه كل العاملين بالدولة، ‏بسبب كثرة مواده التي هي في النهاية  “ضد الموظف”وسوف يؤدي تطبيقه إلى انتشار الرشوة والمحسوبية في البلاد. ‏

وقال العوضي إن أي تعد من جانب الحكومة، ممثلة في وزارة الداخلية، على أي عامل متضرر من القانون، أو ‏منعهم من الوصول إلى “حديقة الفسطاط”، مقر إقامة المظاهرة وهو أمر متوقع، يعد نوعاً من المخالفة، وضد الدستور الذي يؤكد ‏أن التظاهر حق لكل مواطن، منوهاً بأن تصريحات المسؤولين بوزارة الداخلية محاولة لبث الرعب في قلوب المعترضين على ‏قانون الخدمة المدنية، واصفاً إياها بالتصريحات الاستهلاكية، التي لن تؤثر على الموظفين، لا سيما أن الأمر لا يرتبط بمطالب ‏فئوية كما يدعي المسؤولون في الدولة ولا بأهداف سياسية، وإنما هي مطالب لصيقة الصلة بالحق في الحياة والعمل.‏

وحمّل وائل توفيق، المتحدث باسم “التنسيقية”، الحكومة مسؤولية تأمين مليونيتهم، مؤكداً أنها ستكون سلمية في مكان محدد داخل ‏حديقة الفسطاط، مشيرا إلى أن هناك 6.5 ملايين موظف في العمل الإداري بالدولة متضررين من هذا القانون، وقال: ” نحن ‏متمسكون بموقفنا برفض القانون وهو مطلبنا الوحيد”، مؤكداً أن تعنت الحكومة وعدم التحاور معنا في ‏الوصول إلى صيغة ترضي الطرفين، وراء اشتعال الأزمة”، مضيفاً: “هناك وزراء وراء اشتعال الموقف بين العاملين بالدولة ‏والحكومة”.‏

 

 

مصريون غير شرفاء طلبوا أو استلموا تمويلاً سعودياً. . الإعلاميون عندما يمارسون الدعارة الفكرية والعهر السياسي

بكري على كل لون

بكري على كل لون

بكري وخالد

بكري وخالد

بكري وشردي

بكري وشردي

مصريون غير شرفاء طلبوا أو استلموا تمويلاً سعودياً. . الإعلاميون عندما يمارسون الدعارة الفكرية والعهر السياسي

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

كان من أبرز ما كشفته وثائق “ويكيليكس” السعودية سعي المملكة لاستمالة وسائل إعلام مصرية لخدمة سياساتها في المنطقة، وتقديم أموال لها. أما الأهم الذي كشفته الوثائق فهو طلب صحفيين وإعلاميين علنًا من السفير السعودي في مصر دعمًا ماليًا، وصل إلى حد الابتزاز بدعاوى امتلاكهم وثائق تدين الأسرة الحاكمة.

 

أوردت الوثائق التي نشرها موقع ويكيليكس، وشاركت في نشر بعضها صحيفة “الأخبار” اللبنانية وموقع “مدى مصر” الحقوقي، أسماء صحفيين وصحف وأستاذة إعلام قيل إنهم إما تلقوا تمويلًا أو طلبوا ولم تتم الاستجابة لهم، أو أخذوا نظير خدمات إعلامية ودعاية.

 

وكانت أبرز الأسماء التي نشرت حتى الآن للآتي أسماؤهم: مصطفي بكري، محمد شردي (رئيس تحرير الوفد)، مؤسسة دار الهلال في عهد حمدي رزق وعبد القادر شهيب، عمر الشطبي (الحياة المصرية)، أسامة شرشر (النهار المصرية)، ياسر بركات (الموجز) الذي طلب أموالًا مقابل عدم نشر ما قال إنها “معلومات تمس العائلة المالكة” وطلب مقابلة الملك أو السفير شخصيًا ورُفِض طلبه، بحسب البرقيات المنشورة.

 

هذا بالإضافة إلى صحيفة غير مشهورة تسمى “ميدل إيست أوبزرفر”، ومجلة “عالم النفط والغاز”، ورئيسة قسم الإعلام بجامعة عين شمس(الدكتورة سوزان القليني).

 

وقد تضمنت الدفعة الأولى من الوثائق التي نشرت تفاصيل عن طلبات التمويل المقدمة من: مصطفى بكري وعمرو خالد، ثم أظهرت وثائق أخرى غير منشورة (نشرها موقع “مدى مصر” طبقًا لاتفاق مع ويكيليكس) أسماء وتفاصيل جديدة، وقد تنوعت طرق طلب الأموال من الحكومة السعودية؛ ففي بعض الأحيان جاءت عن طريق نشر موضوعات مدفوعة الأجر وتحصيل مقابلها من السفارة، وفي أحيان أخرى عن طريق طلب أموال بشيك مباشر.

 

وكان عام 2012 الذي تقدم فيه الصحفيون بأغلب طلبات الدعم الواردة في الوثائق حتى الآن، هو أيضًا العام الذي قررت فيه السفارة السعودية بالقاهرة التعاقد مع الصحفي محمد مصطفى شردي ليعمل مستشارًا إعلاميًا للسفارة ويؤسس مكتبها الإعلامي عبر “استقطاب مجموعة من الإعلاميين المصريين المميزين”.

 

في برقية بتاريخ 5 أبريل 2012، يخطر السفير السعودي وزير الخارجية بأنه “تم تطوير المكتب الإعلامي حسبما أمر سموكم الكريم، وتم الاتفاق بعد موافقتكم مع الإعلامي المصري محمد شردي لاستقطاب مجموعة من الإعلاميين المصريين المميزين للعمل به، ومنهم السيدة دينا موسى“، وهي متحدثة إعلامية سابقة في سفارة بريطانيا تم الاستعانة بها في السفارة السعودية.

 

ويضيف السفير أنه: “ومع مرور الوقت سوف أحاول استبدال الموظفين المصريين بسعوديين من ذوي الخبرة الإعلامية في حالة توفر ذلك، ولكن على فترات متباعدة، ولكن لا يخفى على سموكم الكريم صعوبة ذلك“.

 إعلام كاذب

كان رئيس الإدارة الإعلامية بالخارجية قد خاطب في 22 مارس 2012 مديرية الشؤون المالية بالوزارة “بشأن التعويض عن مصروفات إنشاء المكتب الإعلامي بالسفارة من خلال التعاقد مع السيد محمد شردي“، ويظهر في كشف مصروفات مرفوع من السفير السعودي أن قيمة التعاقد مع شردي لمدة ستة أشهر بلغت 90 ألف دولار أمريكي، تم بعده التعاقد معه لعام 2012 مقابل 200 ألف دولار، كما يظهر في الوثيقة نفسها تعاقد السفارة خلال الفترة ذاتها مع “شركات استطلاع الرأي العام المصري” مقابل 85 ألف دولار. وفيما يلي أسماء الصحف والصحفيين الذين وردت أسماؤهم في الوثائق المنشورة:

 اعلام فاسد

أولًا: مصطفى بكري

 

تحت عنوان “سري وعاجل”، ذكرت وثائق ويكيليكس السعودية أن سفير المملكة في القاهرة أفاد أن الصحفي مصطفى بكري طلب دعمًا من السعودية، تضمن: إصدار صحيفته بشكل يومي بدلًا من أسبوعي، وتشكيل حزب سياسي، وإطلاق قناة فضائية تكون صوتًا قويًا ضد الشيعة وتساند مواقف المملكة.

 

ووفق الوثيقة، زار بكري (وهو من المقربين للمجلس الأعلى للقوات المسلحة والمشير شخصيًا آنذاك) السفير في مكتبه وأبلغه أن الإيرانيين قد بدؤوا الاتصال به وبالكثير من الإعلاميين المصريين لاحتوائهم، وأنه يعرف أن أغلب المصريين لن يتفاعلوا معهم؛ لكن الأمر يستدعي تحركًا عاجلًا بدعم من المملكة.

 

وذكرت الوثيقة عن السفير السعودي: “أرى إذا استحسن النظر الكريم أن يلتقي المذكور بمعالي وزير الثقافة والإعلام للنظر فيما يتطلع إليه مصطفى بكري، وتابع: “آمل العرض عن ذلك على النظر الكريم للتفضل بالاطلاع وإفادتي بما يصدر به من توجيه“.

 

وفي وثيقة أخرى عن المدعوين لمهرجان الجنادرية موجهة من سعود الفيصل (وزير الخارجية السابق) إلى (صاحب السمو الملكي رئيس الحرس الوطني رئيس اللجنة العليا للمهرجان الوطني للتراث والثقافة) تم وصف بكري بأنه “من المحبين للمملكة”؛ حيث تضمنت الوثيقة دعوة رؤساء تحرير الصحف المصرية وعمرو موسى وحمدين صباحي، وجاء ما يلي: “وتوجيه الدعوة للدكتور مصطفى بكري المفكر السياسي والسماح له بالمشاركة في المهرجان بكلمة يتم إعدادها من قبله وهو من المحبين للمملكة“، بحسب نص البرقية.

 

بكري وشردي

بكري وشردي

ثانيًا: محمد مصطفى شردي

 

كشفت وثائق منسوبة لوزارة الخارجية السعودية، سربها موقع ويكيليكس أيضًا، أن سفارة المملكة في القاهرة منحت 290 ألف دولار أمريكي (مليون و87 ألف ريال سعودي) للإعلامي المصري المؤيد للسلطة محمد مصطفى شردي، رئيس تحرير صحيفة حزب “الوفد”؛ بدعوى قيامه باستشارات إعلامية (غير معروفة).

 

ووفقًا لوثيقتين نشرهما ويكيليكس عبارة عن إذن صرف، تقاضى شردي 200 ألف دولار في المرة الأولى نظير ما سمي (التعاقد على تقديم استشارات إعلامية للسفارة في عام 2012)، ولاحقًا تقاضى مبلغ 90 ألف دولار أخرى نظير (عقد الاستشارات الإعلامية لفترة ستة أشهر أخرى) لم يحددها إذن الصرف، لكنها ربما الشهور الستة الأولى من عام 2013؛ ما قد يشير لوثائق أخرى غير معروفة عن أموال أخرى في السنوات اللاحقة دفعت له.

 

ولا يُعرف شكل الخدمات الإعلامية الاستشارية التي قدمها شردي للسفارة السعودية بالقاهرة.

 

وفي وثيقة أخرى ضمن سعي الرياض للتعامل مع مستجدات ما بعد ثورة يناير في مصر والطفرة الإعلامية، جاءت توصية بـ (التعاقد مع شركة إعلامية مصرية متخصصة يقوم عليها العديد من الإعلاميين المصريين ذوي الخبرة العالية والتأثير الكبير لمواجهة الإعلام السلبي وتوضيح الصورة الحقيقية للمملكة تجاه مصر بصورة حرفية، تحت إشراف ومتابعة السفارة).

 

كذلك، أدرجت السفارة في إذن الصرف بندًا اسمه (هدايا)، وأنفقت عليه أكثر من 325 ألف دولار (مليون و219 ألف ريال سعودي تقريبًا)، لا يعرف لمن تم صرفها في مصر؛ لأنها بنود سرية يعلمها السفير وحده، كما تضمن إذن صرف السفارة بالقاهرة مبلغ 85 ألف دولار قيل إنها “عقود شركات استطلاع الرأي العام في مصر“.

 

ثالثًا: ياسر بركات (صحيفة الموجز)

 

بحسب وثيقة للسفارة السعودية بالقاهرة، لجأ ياسر بركات (رئيس تحرير صحيفة الموجز” الأسبوعية الخاصة المغمورة) لأسلوب الابتزاز، وتم رفض طلبه؛ حيث تقول الوثيقة إنه خاض في عام 2012 محاولة فاشلة -وإن كانت أكثر ابتكارًافي الحصول على أموال مقابل عدم نشر معلومات قال إنه حصل عليها وتمس الأسرة السعودية المالكة.

 

حيث طلب بركات مقابلة الملك السعودي شخصيًا أو سفير المملكة في القاهرة على الأقل، مهددًا بنشر (المعلومات) التي حصل عليها إن لم تتم تلبية طلبه. ووفقًا للبرقية الموجهة من وزير الخارجية سعود الفيصل إلى وزير الثقافة والإعلام بالمملكة، جاء أن: “رئيس مجلس إدارة ورئيس تحرير صحيفة الموجز المصرية أبدى رغبته للمستشار القانوني بالسفارة في ترتيب زيارة له للمملكة للتشرف بمقابلة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- لأمر سري وعاجل، وقد سأله المستشار القانوني عن سبب هذا الطلب فأجابه بأن لديه معلومات هامة تمس العائلة المالكة وأنه إذا لم يرتب له أمر هذه المقابلة أو مقابلة معالي سفير المقام السامي في القاهرة فلن يجد أمامه سوى نشر ما لديه“.

 

وأضاف الفيصل: “وأشارت السفارة إلى أن الصحيفة قامت في عددها رقم (301) المرفق طيه بنشر مقال مسيء للمملكة، يتضمن الكثير من الأكاذيب والمغالطات، وأفاد معالي السفير بأن الصحيفة هي من الصحف الصفراء وتوزيعها ضئيل للغاية، ولا يحظى المذكور وصحيفته بأي أهمية في الوسط الإعلامي المصري، ويرى سفير المقام السامي أنه قد يكون من الأفضل تجاهله“.

 

وجاء في برقية لاحقة رد وزير الخارجية على طلب رئيس تحرير الموجز؛ حيث تضمنت البرقية الموجهة للسفير السعودي في القاهرة، والمصنفة “سري”، تقييم وزارة الإعلام والثقافة للصحيفة وفيه: “أفادت وزارة الثقافة والإعلام عن تأييدها لمرئيات معالي السفير تجاه الصحيفة والمسؤول عنها؛ لكون الصحيفة تعتمد على الإثارة المفتعلة ومنها ما تنشره عن الجنس وإثارة الغرائز وتلفيق الأخبار واصطناع المواقف والآراء غير الدقيقة التي تسعى لنشرها لكسب انتباه الآخرين، وتعتقد وزارة الثقافة والإعلام أن الهدف من طلب رئيس مجلس إدارة ورئيس تحرير تلك الصحيفة لمقابلة خادم الحرمين الشريفين أو معالي سفير المملكة في القاهرة إنما هو بحث عن الابتزاز المادي فقط، وبناء عليه فإن فكرة تجاهل المذكور وما ينشره أو ما يفتعله من قصص من نسج الخيال هي فكرة صائبة“.

 

رابعًا: أسامة شرشر (صحيفة النهار)

 

جاء في وثيقة أخرى أن رئيس تحرير صحيفة “النهار” المصرية الخاصة اتبع سبيلًا أكثر مباشرة في طلب الدعم المالي لصحيفته من السعوديين؛ ففي برقية تحمل عنوان “عاجل جدًا أسامة شرشر”، طلبت الخارجية السعودية من سفارة القاهرة معلومات عن الصحيفة بعد أن “تلقت وزارة الثقافة والإعلام طلبًا من السيد أسامة شرشر (رئيس تحرير صحيفة النهار المصرية) يرغب فيه السماح بتوزيع صحيفته في المملكة والحصول على دعم مادي سنوي مقابل حملة إعلانات arrow-10×10.png عن المملكة“.

 

وتضيف البرقية العاجلة جدًا: “نأمل موافاتنا بمعلومات وافية عن الصحيفة المشار إليها والقائمين عليها ومصادر تمويلها ومدى إمكانية التعامل معها والسماح بتوزيعها في أسواق المملكة، مشفوعة بمرئياتكم حيال الطلب“.

 

ولا تتضمن الوثائق المنشورة رد السفارة على طلب المعلومات عن الصحيفة التي تحمل شعار “منحازون… للحقيقة فقط”.

 

خامسًا: حمدي رزوق (دار الهلال)

 

تضمنت إحدى الوثائق “فاتورة وكيل مؤسسة دار الهلال”، وهي مذكرة مرفوعة من رئيس إدارة الشؤون الإعلامية بالخارجية السعودية إلى وكيل وزارة الثقافة والإعلام بالمملكة يطلب فيها صرف شيك بمبلغ 68 ألف دولار أمريكي لدار الهلال المصرية المملوكة للدولة في فبراير عام 2012.

 

وجاء في سبب طلب الصرف: “لنشرها حلقات أسبوعية خلال موسم حج 1432هـ والإنجازات التي حققتها المملكة العربية السعودية في مجال توسعة الحرمين الشريفين والمشاريع التي تم تدشينها مؤخرًا“.

 

والأرجح أن تكون المقالات (أو الإعلانات) المشار إليها قد نشرت في مجلة “المصورالصادرة عن الدار، التي تصدر أيضًا مجلتي “الهلال” الثقافية و”الكواكبالفنية، وهي إعلانات نشرت -بحسب الفترة التي تشير إليها البرقية- في عهد تولي رئاسة تحرير “المصور” الكاتب حمدي رزق وتولي رئاسة مجلس إدارة الهلال” الكاتب عبد القادر شهيب.

 

سادسًا: عمر الشاطبي (صحيفة الحياة المصرية)

 

وتشير وثيقة إلى أن بعض الصحف حاولت كيل المديح للمملكة؛ أملًا في الحصول على إعلانات أو دعم مقابل موضوعات منشورة في مديح المملكة ولكنها لم تفلح في ذلك، مثل صحيفة الحياة المصرية.

 

وتشير الوثيقة في هذا الشأن إلى أن الصحيفة نشرت المدح في صورة موضوعات ثم طلبت مقابلًا لذلك، ولم تنجح في تحصيل الأموال؛ لأن طلب المال جاء بعد النشر ودون تنسيق مسبوق مع الجانب السعودي.

 

ففي برقية لا تحمل تاريخًا، بعنوان “الاعتذار لصحيفة الحياة المصرية”، خاطبت وزارة الثقافة والإعلام سفارة المملكة في القاهرة بعدما “تلقت وزارة الثقافة والإعلام خطابًا من السيد محمد عمر الشطبي، رئيس مجلس الإدارة رئيس تحرير جريدة الحياة المصرية، مشفوعًا به نسخ من الجريدة وفاتورة بمبلغ (5000) خمسة آلاف ريال سعودي، لقاء نشر موضوع بمناسبة اليوم الوطني الحادي والثمانين، وطلبه صرف قيمتها”.

 

وقالت إن وزارة الثقافة أفادت أن النشر قد تم دون “تعميد” (أي تكليف) منها، مضيفة أنه: “لم يتصل أي مسؤول من الجريدة بها قبل النشر لإبلاغها بما تنوي الجريدة القيام به ومعرفة مرئياتها، وترغب وزارة الثقافة إبلاغ المذكور بذلك بالطريقة التي ترونها مناسبة”.

 

سابعًا: “ميدل إيست أوبزرفر

 

أيضًا، رفضت السعودية طلبًا من صحيفة تدعى “ميدل إيست أوبزرفر” لدعمها؛ حيث تقدمت إلى وزارة الثقافة السعودية باقتراح “ترجمة الملحق الإعلامي المنشور في جريدة الأهرام بتاريخ 14/ 8/ 2012م إلى اللغة الإنجليزية بعنوان (المملكة العربية السعودية.. سعي دائم لتطوير الحرمين وخدمة المسلمين أثناء تأدية الشعائر)، ومن ثم إعادة نشره في جريدة The Middle East Observer على صفحتين بتكلفة إجمالية قدرها ستة آلاف دولار“، وهو ما تم رفضه.

 

فبحسب رد رئيس إدارة الشؤون الإعلامية بالخارجية السعودية المرسل إلى وزارة الثقافة، جاء: “أفادت سفارة المقام السامي في القاهرة بأن صحيفة The Middle East Observer محدودة الانتشار وتوزيعها يكاد يكون معدومًا، وأن الهدف الأساسي لطلبها هو الحصول على إعلان، بالإضافة إلى أنه وفقًا لخطة النشر الموضوعة لإعلانات توسعة الحرم فقد تم النشر في (16) مطبوعة تمثل الصحف الأكثر انتشارًا في مصر (مرفق بطيه نسخة من عدد صحيفة الأهرام المنشور فيه الإعلان المذكور) والذي وافتنا به السفارة في القاهرة”.

 

ثامنًا: مجلة “عالم النفط والغاز

 

أيضًا، طلبت مجلة “عالم النفط والغاز” من سفارة السعودية بالقاهرة دعمًا ماليًا، وجاء في برقية موجهة من وزارة الخارجية للسفارة طلب معلومات عن “الدعمالمقدم من المجلة؛ حيث جاء رد السفارة في فبراير 2012 يؤكد أن الرئيس التنفيذي للمجلة “السيد محمد حسن سالم، خبير اقتصاديات طاقة ويشغل حاليًا منصب رئيس مجلس إدارة مجلة عالم النفط والغاز ورئيس مركز الشرق الأوسط لمعلومات الطاقة، وسبق له أن عمل في دولة الكويت وفي منظمة الأوبك، وهو شخصية معروفة في مجال الطاقة ويعتد برأيه فيه، ولديه علاقات مع المتخصصين والمسؤولين في هذا مجال بالعديد من الدول العربية كما أن توجهاته إيجابية تجاه المملكة، وكذلك الحال بالنسبة لما تنشره المجلة بشأن المملكة”.

ولكن لم يعرف هل حصلت المجلة على الدعم أم لا، بحسب البرقية، ولكن يرجح أنه أسعد حظًا من غيره؛ لأن رد السفارة فيه مدح له.

 

تاسعًا: الدكتورة سوزان القليني 

بحسب برقيات السفارة السعودية المسربة، تقدمت الدكتورة سوزان القليني، رئيسة قسم الإعلام بجامعة عين شمس والمستشارة الإعلامية لرئيس الجامعة، قبل بضعة أشهر من التعاقد مع “شردي” بطلب لتقديم خدماتها الإعلامية للحكومة السعودية. ففي أواخر عام 2011، بعثت الخارجية السعودية ببرقية تحمل تصنيف سري” تطلب معلومات عن القليني، جاء فيها: “أفادت وزارة الثقافة والإعلام بأنها تلقت طلبًا من الدكتورة سوزان القليني، أستاذة الإعلام وعميدة المعهد الكندي للإعلام CIC، نائبة مركز التعاون الأوروبي، نائبة رئيس مجلس إدارة مؤسسة نيو بلانت، يتضمن رغبتها في تقديم بعض الخدمات الاستشارية الإعلامية لوزارة الثقافة والإعلام”.

 

وفي رد الخارجية على وزارة الثقافة والإعلام، أورد رئيس إدارة الشؤون الإعلامية المعلومات التي وردته عن “القليني” ومؤسستها من السفارة بالقاهرة؛ حيث “أفادت سفارة المقام السامي في القاهرة بأنه لم يتم رصد أي رأي أو نشاط سياسي للدكتورة القليني، التي عرف عنها أنها محبة للمملكة ولها رؤية إيجابية تجاهها

 اعلام استحمار

سحرة فرعون موسى أشرف من الإعلاميين سحرة فرعون عصرنا الذين يمارسون العهر السياسي – 

بقلم / ياسر السري

الإعلام المصري الذي يمارس العهر السياسي يقوم بدور سحرة فرعون عبر ترويج الأكاذيب والافتراءات . . ولكن مع الاعتبار أن سحرة فرعون أشرف منهم حيث أن سحرة فرعون عصرنا . . في الأخير سحرة فرعون موسى آمنوا مع ما كانوا عليهم من كفر  . . قال تعالى (فألقي السحرة ساجدين /قالو آمنا برب العالمين/ رب موسى وهارون).

سحرة فرعون في عصرنا هم من أهم العوامل التي أسهمت في تغييب وعي المصريين . . وأدى سحرة فرعون العصر الحديث إلى قبول البعض لحكم العسكر، بل وسعيهم إليه بعد أن منّ الله تعالي عليهم برئيس منتخب للمرة الأولى في التاريخ المصري، وفرعون القديم كان يستخدم السحرة ليسحروا أعين الناس ويسترهبوهم ويستعين بهم لترسيخ ملكه .

الإعلام المأجور : “استطاع سحر أعين الناس وعقولهم حتى جعلهم يخوّنون مرسي ويؤمّنون الخائن السيسي.

تذكروا قلب الحقائق في موضوع لقطات الملتحي الذي زعموا أنه يلقي الأطفال من أسطح العمارات، وتبين أنها خلاف ذلك، وفضيحة الفيديو الذي يُظهر لقطات لرجل قُتل من شدة تعذيب المخابرات له، زعموا أنه قُتل على يد المتظاهرين في رابعة، بعدما قاموا بإخفاء صوت الطبيب الذي كان يتحدث عن الطريقة التي استخدمتها المخابرات في قتله”.

ولكن في حقيقة الأمر سحرة فرعون أشرف وأرقى من هؤلاء الذين يمارسون العهر السياسي في برامجهم التلفزيونية وأجرموا بحق شعب مصر بتغييب وعيهم وترويج الأكاذيب . . لو تأملنا قصة سحرة فرعون لوجدنا أن السحرة قبل إيمانهم كانوا يعدون العدة لمحاربة موسى عليه السلام  حتى إنهم أقسموا في بداية المعركة بعزة فرعون ،فهم كانوا في غاية الكفر والضلال قال تعالى ( فألقوا حبالهم وعصيهم وقالوا بعزة فرعون إنا لنحن الغالبون).

سبحان مقلب القلوب سحرة فرعون لما رأوا كيف نصر الله موسى عليه السلام  بعصاه التي تحولت الى حية تسعى تلقف ما صنعوا من سحر عظيم . . انقلبت قلوبهم وتحولت من منتهى الكفر والضلال الى منتهى اليقين والايمان .. لقد آمنوا بعد أن كانوا من المحاربين لله و لرسوله بل لقد آمنوا وحسن إيمانهم.


لقد ثبتوا أمام تهديد فرعون كما في الاية (قال ءامنتم  له قبل أن آذن لكم إنه لكبيركم الذي علمكم السحر فلسوف تعلمون/ لأقطعن أيديكم وأرجلكم من خلاف و لأصلبنكم أجمعين) . . تهديد شديد من الصعب أن يصبر عليه شخص حديث الإيمان لكن الله عز وجل مقلب القلوب ثبت قلوبهم على الايمان والطاعة في تلك اللحظة العصيبة فكيف كانت ردة فعلهم ؟

 في الآية (قالوا لا ضير إنا إلى ربنا منقلبون/ إنا نطمع أن يغفر لنا ربنا خطايانا أن كنا أول المؤمنين) ردة فعل قوية مليئة بالقوة الثبات واليقين في الله عز وجل .

سحرة فرعون موسى إذن أشرف وأرجل وآمنوا لما علموا الحق على عكس سحرة فرعون العصر الحديث الذين يمارسون العهر السياسي والدعارة الفكرية.

 

الثورة مستمرة . . الأحد 9 نوفمبر . . اعدام السيسي شنقا على سيارة السفارة في لندن

سيارة السفارة2 سيارة السفارة3   سيارة السفارة6الثورة مستمرة . . الأحد 9 نوفمبر . . اعدام السيسي شنقا على سيارة السفارة في لندن

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

*وقفة اليوم أمام سفارة الانقلاب بلندن

قام أبناء الجالية المصرية بلندن بعمل وقفة اليوم أمام مبنى سفار النظام المصري والملحقية العسكرية وقاموا بالهتاف منددين بالسيسي والانقلاب والاحتجاج على تهجير أهلنا في سيناء

وبعد الوقفة قام مدير المرصد الإعلامي الإسلامي بتعليق صورة السيسي وحول رقبته حبل المشنقة على السيارة الدبلوماسية الخاصة بالسفارة.

وتم الإعلان عن وقفة في برمنجهام يوم الأحد 23 نوفمبر القادم ان شاء الله ، والاستمرار في عمل الوقفات امام سفارة النظام المصري بعد ذلك اعتباراً من يوم الأحد 30 نوفمبر إن شاء الله.

سيارة السفارة4 سيارة السفارة5  سيارة السفارة2

سيارة السفارة المصرية بلندن

سيارة السفارة المصرية بلندن

 

*وفاة معتقل بالأقصر إثر غيبوبة حادة بسبب اعتداء الأمن عليه أثناء اعتقاله

توفى المعتقل حسين التدميري، صباح اليوم الأحد، بمستشفى الأقصر الدولي بعد دخوله في غيبوبة لقرابة الشهر ونصف الشهر،  وذلك إثر إصابته أثناء اقتحام قوات الأمن لمنزله نهاية سبتمبر الماضي.
كانت سلطات الانقلاب قد قامت باعتقلته في 30 سبتمبر الماضي، وأثناء المداهمة دفعه أحد أفراد القوة من على سلم المنزل فسقط مغشيا عليه، وعلى إثر ذلك دخل في غيبوبة أدت إلي وفاته اليوم، فيما زعمت سلطات الأمن أن المعتقل قفز من النافذة أثناء المداهمة.
ومن المنتظر أن يوارى الجثمان، مساء اليوم، بعد استخراج التصاريح اللازمة لدفن الجثة.

*شرطة الانقلاب بالإسماعيلية تعذب المعتقل محمد اسماعيل بالكرباج

كشفت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات عن تعرض المعتقل محمد إسماعيل السيد بمركز شرطة الضواحى بالإسماعيلية لأعمال تعذيب غير مسبوقة.
وقالت التنسيقية في بيان لها اليوم: أن اسماعيل المعتقل بمركز شرطة الضواحي بالإسماعيلية يتعرض لعمليات تعذيب غير عادية من ضرب بالكرباج وإحداث جروح قطعية بأنحاء متفرقة من جسده وينزف بغزارة، وأكدت أن واللواء المشرف على السجون بالإسماعيلية يرفض نقله إلى المستشفى”

*تأجيل محاكمة ١٥ من رافضي الانقلاب بمصر الجديدة للأربعاء المقبل

أجلت محكمة جنح مستأنف مصر الجديدة، ، اليوم الأحد، نظر محاكمة 15 من رافضي الانقلاب العسكري بينهم ٧ فتيات الى الاربعاء المقبل وذلك فى قضية ملفقة تتهمهم بتنظيم وقيادة مظاهرات منطقة السبع عمارات.
عقدت الجلسة في معهد أمناء الشرطة بطرة عصر اليوم ، واستمعت المحكمة الي مرافعه الدفاع عن المعتقلين ، وتم منع دخول الصحفيين، حيث ان القضية محبوس علي ذمتها سبع فتيات
ولفقت النيابة، برئاسة أحمد حبيب، مدير نيابة مصر الجديدة، للمعتقلين اتهامات منها : التجمهر والاعتداء على المنشآت العامة، والأملاك الخاصة، والانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور والتظاهر، دون الحصول على ترخيص، مما يؤدى إلى الإضرار بالسلم العام، والسلام الاجتماعي ، وتعطيل سير عمليه الاستفتاء علي الدستور
كانت محكمة جنح مصر الجديدة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار أحمد رشوان، قد عاقبت في ٢٩ يونيو الماضي ، 15 من رافضي الانقلاب بالسجن 5 سنوات مع الشغل وغرامة 50 ألف جنيه، وبراءة اثنين اخرين في المظاهرات التي وقعت بمنطقة السبع عمارات.

*امن الانقلاب يداهم منزل طفل مريض ويعتدي عليه بالضرب والسحل ويقوم باعتقاله

قامت قوات أمن الانقلاب بدمياط في الحادية عشرة مساء 8 نوفمبر 2014 باعتقال الطفل أحمد لطفي محمد زغلول – مواليد 10 سبتمبر 2000  طالب بالمرحلة الإعدادية ، واقتادته إلى قسم شرطة دمياط الجديدة .
وذكرت أسرته أن أحمد مصاب بطلق ناري في بطنه منذ يناير الماضي أدى إلى اختراق الحجاب الحاجز والكبد  أثناء اعتداء الشرطة على تظاهرة معارضة ولم يتعاف حتى الآن ويحتاج إلى رعاية طبية خاصة .
وأضافت أن قوات أمن بزي مدني قامت بمداهمة المنزل وتفتيشه بصورة همجية  ثم قامت باعتقال أحمد بدون إبداء إذن نيابة أو إعطاء الأسرة أية معلومات عن سبب الاعتقال.
وقالت الأسرة أن أحد الضباط قام بضرب أحمد وركله وسحله حتى السيارة دون مراعاة لحالته الصحية.

*زوجة الصحفي المعتقل عبد الرحمن شاهين تنفى ادعاءات الداخلية

انتقدت زوجة عبد الرحمن مصطفى شاهين الصحفي المعتقل بسجون الانقلاب بمحافظة السويس ، بيان المتحدث الإعلامي باسم وزارة داخلية الانقلاب والذي اتهم قيه شاهين بحيازة موبيل تم استخدامه في التواصل مع صحفي الجزيرة ” احمد منصور ” واحتوائه علي مقاطع فيدو لعدد من المسيرات ، ورسائل خاصة بتحويل أموال لعبد الرحمن شاهين من خارج البلاد .

وقالت زوجة ” عبد الرحمن ” في تصريحات لها  اليوم الأحد ان زوجها كان في النيابة العامة أثناء حملة التفتيش علي عنابر سجن عتاقه.

واشارت الى ان الموبيل الموجود بالعنبر لا يوجد عليه أي فيديوهات أو رسائل مع أي أفراد سوي صور لابنه الرضيع الذي رزق به منذ أيام.

 

*الجيش الصهيوني : ننسق مع مصر في شأن التحركات العسكرية على الحدود

قال المتحدث باسم الجيش الصهيوني أفيخاي أدرعي، في تصريح مقتضب لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، إن هناك تنسيقا بين مصر وإسرائيل فيما يخص التحركات العسكرية المصرية بمنطقة الحدود مع قطاع غزة.

وأشار إلى أن اتفاقية كامب ديفيد للسلام الموقعة بين البلدين تنص على عدم انتشار قوات عسكرية مصرية في تلك المنطقة

وأكد “أدرعي” لـ”بي بي سي”، أن “كل ما يخرج عما نصت عليه اتفاقية السلام بين مصر وإسرائيل يتم التنسيق بشأنه بين الجانبين“.

 

*الانقلابي السيسي يجهز 50 ألف جندي مصري لاحتلال ليبيا

قال مصدر مقرب من جيش السيسي إن الجيش يجري استعدادات مكثفة للتدخل في ليبيا، بعد الخسائر التي مني بها اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

وأضاف المصدر  أن الجيش يجري تدريبات عسكرية لأكثر من 50 ألف جندي في الأراضي المصرية، استعدادا للتدخل العسكري في ليبيا، إذا لزم الأمر.

 وتأتي هذه الاستعدادات بعد فشل حفتر في السيطرة على ليبيا والقضاء على الإسلاميين، وهو المدعوم من مصر والإمارات.

 ومن الجدير بالذكر، إن قوات الثوار سبق وأن أعلنت عن اعتقال عناصر من الجيش المصري كانت تقدم دعما لقوات حفتر، فيما أعلنت الولايات المتحدة أنها تعتقد” أن مصر والإمارات شاركتا في قصف جوي على مدن ليبية، دعما لجهود حفتر بالانقلاب على السلطة.

 وكان قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي قد صرح أكثر من مرة أن قواته مستعدة للتدخل مباشرة في ليبيا، لمقاومة ما أسماه “التهديد الإرهابي الذي تمثله مجموعات متطرفة متواجدة على الأراضي الليبية”، حسب زعمه

 

 

*تحالف القوي الثورية يهدد الانقلاب بعد مجزرة الميمون في بيان بعنوان “إلى كلاب الداخلية

 نقلاً عن الصفحة الرسمية لتحالف القوي الثورية ببني سويف

بعد الذي ذقتموه منا في عملية #الحجيم_الممتد – التي أجبرناكم فيها باﻻفراج عن اﻻختين اللتين اختطفتموهما قسرا – فأرجعناهما إلى بيتهما معززتين مكرمتين بفضل الله وأنقلبتم على أعقابكم خائبين خاسرين 

فنحن قادرون بفضل الله عز وجل على إعادة الكرة ألف مرة حتى لحظة الحسم النهائية التي سينصرنا الله فيها عليكم فﻻ تقوموا بعدها أبدا

وﻻ تظنوا أنكم بإستقوائكم على قرية الميمون اﻻبية وتكالبكم عليها أنكم بهذا ستوقفون مدنا الثوري إليكم .. ﻻ والذي رفع السماء بلا عمد بل سنﻻحققكم في كل مكان ما دام في القلب دم يجري .. سنلاحقكم في كل شبر من المحافظة وحيث ما ثقفناكم سنشرد بكم ونذيقكم الويﻻت 

وها نحن نمهلكم أيها المخنثون حتى الساعة العاشرة مساءاً حتى تتراجعوا عن محاصرة الميمون وإﻻ فإنتظروا الرد الصاعق منا 

فنحن لدينا قوائم كاملة بمعلومات جميع العاملين بمديرية أمن المحافظة (مخبرين، أمناء، ضباط، قيادات ) ونعرف كل كبيرة وصغيرة عنكم وكما أحرقنا لكم سابقاً عدة منازل وهاجمنا أخرى سيكون الهدف هذه المرة أكبر وأكثر تأثيراً وستعلمونه في حينه 

أعددنا لكم الكثير والكثير .. وما رأيتموه منا سابقاً فهو أقل القليل .. فإنتظروا ثأرنا وما سنلحقه بكم من خسائر 

فقد تجمعت جميع الحركات الشبابية الثورية في كل المحافظة تحت لواء تحالف الشباب ولن يثنينا شيء عنكم إن شاء الله .. وإن غداً لناظره لقريب 

 

#الميمون_اﻻبية

#ﻻ_تعبثوا_مع_الشباب

#المقاومة_الشعبية

 

 

*رئيس حكومة الانقلاب إبراهيم محلب يزور الأهرامات في حراسة مدرعات الجيش

قام رئيس حكومة الانقلاب إبراهيم محلب بزيارة منطقة الأهرامات وأبو الهول في حراسة مدرعات الجيش التي وصلت إلى المنطقة قبيل وصوله بقليل.

جاءت الزيارة بهدف افتتاح أبو الهول بعد بعد الانتهاء من صيانته وتأهيله.

يذكر أن مسئولي حكومة الانقلاب لا يتحركون إلا في مواكب متخمة بالحراسات الخاصة والمركبات المدرعة خوفا من عامة الشعب المصري.

 

*نحس السيسي . . مصرع 15 شخص في حادث مروري بطريق السويس

وقع حادث تصادم بعد عصر اليوم، على طريق القاهرة- السويس، أسفر عن مصرع 15 شخصا وإصابة 5 آخرين .

يأتى هذا الحادث استمرارا لمسلسل الإهمال على الطرق، في ظل حالة الخراب والفشل التي تجتاح مؤسسات الدولة في ظل حكم الانقلاب.

 

*أسوان: حبس 8 من معارضي الانقلاب مجددا بعد صدور حكم البراءة لطعن النيابة عليه

صرحت هيئة الدفاع عن المعتقلين السياسيين باسوان ان محكمة جنح مستأنف مركز كوم أمبو أصدرت منذ قليل قرارها بحجز الطعن المقدم من النيابة على الحكم الصادر من محكمة مركز كوم أمبو بجلسة 2014/9/2 ببراءة 8 من معارضي الانقلاب في التهم التي لفقتها لهم النيابة العامة بـ (حيازة مطبوعات) لجلسة 2014/12/28 وأمرت بحبس المتهمين.

 

والمعتقلين هم:

م/ محمد عبد المجيد حسين

م/ نجار عبد العزير محمد

أ/ الحسن خليل عبد الحميد

أ / حمدي محمد طاهر

أ/ عبد الله فريد عطا

أ /زكريا زكي صالح

أ/ محمد يسن محمد

أ / حسين جبر الله يسن

 

الجدير بالذكر ان المذكورين امضوا بالحبس الاحتياطي ثمانية اشهر قبل أن تصدر محكمة أول درجة قراراها باخلاء سبيلهم بجلسة 2014/7/15 ثم حكمها بالبراءة بجلسة 2014/9/2 الذي طعنت عليه النيابة وقررت اليوم محكمة الجنح المستانفة حجز الاستئناف للحكم لجلسة 2014/12/28 مع استمرار حبس المتهمين الحاضرين بالجلسة !

 

*طلاب ضد الانقلاب بدمنهور تحمل رئيس الجامعة ونوابه مسؤولية اختطاف طالب من داخل الجامعة

 أصدرت حركة طلاب ضد الانقلاب بجامعة دمنهور ، اليوم الأحد ، بيان بشأن اختطاف الطالب أحمد أشرف الطالب بالفرقة الأولى كلية التجارة من داخل الحرم الجامعى واقتياده لمكان غير معروف .

وأكدت الحركة من خلال البيان على أن مثل هذه الأفعال البلطجية البربرية التى تنتهجها داخلية الانقلاب بحق الطلاب لن يفت فى عضد الطلاب ولن يكسر شوكتهم وإرادتهم فى استمرار النضال الثورى داخل وخارج الجامعة .

 

كما حملت الحركة مسؤولية اختطاف الطالب من داخل جامعته لرئيس الجامعة ونوابه ،و الأمن الإدرى بجامعة دمنهور الذى يقوم بتصوير الطلاب المشاركون بالفعاليات وتوصيلها للداخلية ، كمشارك فى هذا العمل الإجرامى على حد وصف البيان .

 

موضحة أن الحركة الطلابية تدق ناقوس الخطر للإنقلابيين وقادتهم حتى الإفراج الكامل عن معتقلينا ومحاكمة قتلة الطلاب والقصاص لشهداء الثورة ،وأنهم مستمرون فى فاعلياتنا المناهضة للإنقلاب الدموى مهما كلفنا ذلك من تضحيات .

 

 

*طالبات “دراسات دمنهور” تواصل حملة التعريف بالحرائر المعتقلات

واصلت حركة “طالبات ضد الانقلاب” بكلية الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر فرع دمنهور، اليوم الأحد، التعريف بالحرائر المعتقلات بسجون العسكر، في إطار فعاليات حملة “أميرات الحرية“.

واصطفت المشاركات، على مدخل الكلية وفي الشرفات، رافعين البالونات الصفراء المزينة بأسماء الحرائر المعتقلات، والمنددة بالاسلوب الإجرامي القمعي للانقلاب.

وأكدت الحركة، على مواصلة فعالياتها حتى تلبية مطالبها والإفراج عن المعتقلات، واسقاط الانقلاب، ومحاكمة قادته

 

*المحكمة العسكرية” تحكم بالإعدام على مواطنين بسيناء.. أحدهما قاصر

صرحت مصادر قبلية بأن المحكمة العسكرية بالإسماعيلية، أصدرت حكماً بإعدام اثنين من أبناء سيناء بعد اعتقال أحدهما منذ عدة أشهر، بينما حكم على الثاني غيابياً وهو فتى قاصر.

وأوضحت المصادر أن المحكومَ عليهما وجهت لهما تهم ملفقة، منها اقتحام منشآت عسكرية، وتنفيذ هجمات ضد قوات الجيش والشرطة والانضمام لجماعة إرهابية.

من جهة أخرى، تواصل قوات حرس الحدود بالجيش الثاني الميداني، إخلاء منازل المواطنين حتى مسافة 500 متر على الشريط الحدودي برفح، وذلك لليوم الحادي عشر على التوالي.

وقالت مصادر عسكرية وقبلية إن إجمالي المنازل التي تم إخلاؤها أمس السبت فقط بلغ 30 منزلا بمناطق الصرصورية والبرازيل بالقرب من الجندى المجهول برفح، ليزيد إجمالي ما تم هدمه وتفجيره حتى الآن عن 500 منزل، من إجمالي 802 منزل يقطنها أكثر من ألف 1165 أسرة.

وأشارت المصادر إلى أن هناك 78 منزلا سيحرم أصحابها من التعويضات بعد اكتشاف وجود أنفاق بداخلها، فيما استمر إغلاق معبر رفح البري مع قطاع غزة لليوم الرابع عشر علي التوالي ، وذلك بعد تفجير كمين كرم القواديس الأمني.

 

*تأجيل “هزلية الاتحادية” للرئيس مرسي و14 آخرين

أجلت محكمة جنايات القاهرة اليوم الأحد، نظر المحاكمة الهزلية المنعقدة بأكاديمية الشرطة لأول رئيس شرعي منتخب لمصر الدكتور محمد مرسي و 14 آخرين من قيادات جماعة الإخوان ومساعدي الرئيس في القضية الملفقة “أحداث الاتحادية” الرئاسي مطلع شهر ديسمبر 2012 لجلسة 1 ديسمبر المقبل لسماع مرافعة دفاع المعتقل الأول أسعد الشيخة، مع استمرار حبس جميع المعتقلين.

جدير بالذكر أن ثمانية من الذين توفوا في تلك الليلة هم من  أعضاء جماعة الإخوان المسلمين، لم تدرج النيابة المصرية أسماء أي منهم في عريضة الدعوى خوفا من انكشاف حقيقة الأحداث، كما لم تدرج النيابة قادة جبهة الإنقاذ الذين حرضوا على الأحداث

*اختناقات يومية بـ”مزلقان قراقص” و”محافظ الانقلاب” يتجاهل شكاوى السائقين

يعانى مزلقان “قرية قراقص” إحدى القرى التابعة لمركز دمنهور بمحافظة البحيرة من التكدس اليومى للسيارات بمدخل دمنهور ، وسط استغاثات متكررة من السائقين وتجاهل “محافظ الانقلاب” للأزمة.

يذكر أن “محليات الانقلاب” أغلقت منذ عدة أشهر إحدى الفتحات التى كان يمر من خلالها السائقين دون عبور المزلقان ، مما أدى إلى اختناقات مرورية للسيارات بمنطقة المزلقان الرابط بمدينتي شبراخيت ودسوق.

في السياق نفسه يشتكى السائقون والمارة من سوء الطريق وعدم صلاحيته لمرور السيارات ، وذلك بعد البدأ في العمل بالمزلقان والافتتاح دون اكماله ثم عودة العمل مرة اخري.

 

*ميليشيات الانقلاب تختطف المهندس احمد مولانا بعد وشاية من “النور” قبيل انتفاضة 28 نوفمبر

قالت مصادر بالجبهة السلفية إن قيادات حزب النور قد وشت لجهات أمنية، عن مشايخ وقيادات الجبهة، أسفرت عن اعتقال أحد قيادات الجبهة وهو المهندس أحمد مولانا

وكشفت المصادر أن الحزب قدم معلومات حول قيادات الجبهة السلفية والتي كانت تدعوا بقوة للانتفاضة يوم 28 نوفمبر تحت مسمى “انتفاضة الشباب المسلم“.

واختطفت اليوم ميليشيات الأمن اليوم المهندس “أحمد مولانا” ولم يستدل على مكان احتجازه بعد.

 

*قائد الانقلاب يصدر قرار بتعيين عمداء كليات جدد

أصدر قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي ، الأحد، عدة قرارات جمهورية بشأن تعيين عدد من عمداء الكليات بمختلف الجامعات المصرية لمدة ثلاث سنوات، وذلك بناء على ما عرضه وزير التعليم العالي.

وقال السيد أحمد عبد الخالق وزير التعليم العالي، بحكومة الانقلاب إن القرارات تضمنت تعيين الدكتورة سلوى سمير أحمد كامل عميدا لكلية التمريض جامعة عين شمس، والدكتور خالد عاطف عبد الغفار محمد عميدا لكلية طب الأسنان جامعة عين شمس، والدكتور هشام إبراهيم إبراهيم القصاص عميدا لمعهد الدراسات والبحوث البيئية بجامعة عين شمس.

كما تقرر تعيين الدكتور علاء الدين عبد الحكيم عبد الحميد بلبع عميداً لكلية العلاج الطبيعي جامعة القاهرة، والدكتور سعيد محمد السيد خليل غباشي عميدا لكلية التربية جامعة عين شمس، والدكتورة إيمان علي ثروت إسماعيل ثروت عميدا لكلية الحاسبات والمعلومات جامعة القاهرة، الدكتور عادل السيد محمد السيد أبو زيد- عميداً لكلية الزراعة جامعة طنطا.

 

*أهالي قرية الميمون في بني سويف يشيّعون جنازة الشاب المقتول برصاص الأمن صباح اليوم

 

*7 أحكام بالإعدام و1512 سنة سجنا لأنصار مرسي خلال شهر

قال مرصد حقوقي مصري (غير حكومي)، إن 7 من أنصار الرئيس محمد مرسي، حصلوا على أحكام بالإعدام في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، في الوقت الذي حكم على 173 آخرين بالسجن 1512 سنة.
وأوضح المرصد المصري للحقوق والحريات ، في بيان له اليوم الأحد، وصل وكالة الأناضول نسخة منه، إنه “خلال شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، تم نظر 30 قضية أمام المحاكم المختلفة متعلقة بمعتقلين سياسيين، صدر فيها أحكام علي 428 شخصا، منهم 7 متهمين تم الحكم عليهم بالإعدام ، فيما تم الحكم على 173 شخصا بالسجن خلال الشهر، بإجمالي عدد سنوات 1512 عام“.
وتابع: “من بين المحكوم عليهم بالسجن، 39 شخصا، حصلوا على أحكام بالمؤبد (25 عاما)، مضيفا: “تم الحكم ببراءة 248 متهما آخرين”، وجميعها أحكام قابلة للطعن.

وتابع البيان أنه فيما يتعلق بالعقوبات المالية، كان مجموع الغرامات التي حكم بها خلال الشهر نفسه مليوني جنيه مصري (280 ألف دولار أمريكي تقريبا)، فيما كانت الكفالات القانونية (مبالغ مالية يسددها المتهم لوقف تنفيذ الحكم لحين استئنافه وفد يدفعها المتهم لإطلاق سراحه على ذمة قضية بقرار من المحكمة أو النيابة) 10 آلاف جنيه (1400 دولار أمريكي تقريبا).

وبالرغم من تقارير حقوقية محلية ودولية تتحدث عن وجود “معتقلين سياسيينداخل السجون المصرية، نفت وزارة الداخلية مرارا وفي بيانات رسمية وجود أي معتقل سياسي لديها، مؤكدة أن كل من لديها في السجون متهمون أو صادر ضدهم أحكام في قضايا جنائية.

والمرصد المصري للحقوق والحريات، يعرف نفسه في بيان تأسيسه في آب 2013، بأنه مرصد غير حكومي، يعمل على رصد وتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان والحريات في مصر، بالتعاون مع جميع الهيئات والمؤسسات المحلية والدولية.

 

*سفير الاتحاد الأوربى: لا دليل على انتهاج الإخوان للعنف

قال سفير الاتحاد الأوربي في القاهرة جميس موران إن الاتحاد لم يحظر أنشطة جماعة الإخوان المسلمين، لعدم وجود دلائل تثبت تورطهم في أعمال عنف.
وأضاف أنه لا يمكن الجزم بأن الجماعة منظمة إرهابية ، و لا علاقة بين الإخوان و تنظيم “الدولة الإسلامية“.
ونسبت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إلى مصادر في الحكومة البريطانية قولها الشهر الماضي إن التحقيق الخاص بأنشطة جماعة الإخوان المسلمين انتهى إلى عدم وجود رابط بين الجماعة والإرهاب، ونقلت عن محامي الإخوان نفس المعنى.
وأشارت الهيئة في تحقيق صحفي الي  أن الحكومة البريطانية لم يصدر منها أي تعليق رسمي في هذا الصدد.
كما أشارت إلى أن دولا خليجية ألمحت إلى أن علاقاتها الاقتصادية ستتضرر مع لندن إذا لم تحظر الأخيرة أنشطة جماعة  الإخوان المسلمين على أراضيها.

*عائلة قتيل برصاص الشرطة المصرية تودعه

ووالدة شهيد الميمون: ضربوا إبني بالرصاص في ظهره وهو رايح شغله !!

 

*قتيل باقتحام أمن الانقلاب قرية الميمون ببني سويف

قتل شخص وإصابة ثلاثة برصاص قوات أمن الانقلاب خلال اقتحام قرية الميمون ببني سويف في الصعيد. في غضون ذلك خرجت عدة مسيرات رافضة للانقلاب العسكري ضمن فعاليات “قاوموا الظلم” التي دعا لها التحالف الوطني لدعم الشرعية.
وقالت مصادر أن قوة أمنية حاصرت جميع مداخل القرية وانتشرت في شوارعها. كما أطلق أفراد الأمن قنابل الغاز والرصاص الحي قبل دهم عدد من المنازل واعتقال نحو عشرة أشخاص.

يذكر أن هذه ليست المرة التي تقتحم فيها قوات الأمن قرية الميمون، فقد اقتحمت تلك القرية في يوليو وأبريل الماضيين وشنت عمليات دهم واعتقال.

ففي السادس من يوليو داهمت قوات أمن الانقلاب بوقت مبكر من فجر ذلك اليوم قرية الميمون شمال بني سويف بعد محاصرتها. وقال السكان إن عشرات من الجنود ومدرعتين عسكريتين دهموا القرية فجأة وأطلقوا الغاز المدمع واعتقلوا 15 .

وأضاف شهود عيان حينها أن الشرطة أطلقت الرصاص الحي والخرطوش والغاز على أهالي القرية الذين دأبوا على المشاركة في الحراك الثوري المناهض للنقلاب العسكري، مما تسبب في إصابة أحد الأهالي.

وفي شهر أبريل هاجمت قوات الأمن القرية وحاولت اعتقال عدد من أعضاء التحالف الوطني لدعم الشرعية، لكنه فشل بعد تصدي شباب القرية لها.

في هذه الأثناء انطلقت مظاهرات في قرية بهرمس في شمال الجيزة، وأخرى في قرية ناهيا التابعة لمركز كرداسة في محافظة الجيزة.

كما نظم شباب التراس (نسور الحرية) في حي الورديان بغرب الإسكندرية مظاهرات تندد بسلطة العسكر وحكم الانقلاب. وطالب المتظاهرون بإطلاق سراح المعتقلين والإفراج عن الرئيس محمد مرسي.

 

*هذا ماحدث “بسلخانة العقرب” أمس

كتبت الناشطة عائشة الشاطر “نجلة” م. خيرت الشاطر القيادي بجماعة الإخوان عبر صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي

علمنا من احد ‫#‏الأسر التي كانت تزور أمس بسجن ‫#‏جوانتنامو_العقرب 

ان بإحدي ‫#‏عنابر السجن حدثت مشادة بين احد ‫#‏الضباط و احد الأخوة المعتقلين و تطاول الضابط علي الأخ 

فرد عليه الأخ منفعلاً ‫#‏الله_مولانا_و_لا_مولي_لكم 

فما كان من الضابط الا ان أتي في اليوم التالي و احضر للعنبر ‫#‏قوات_خاصة قامت بضرب المعتقلين بالعصي و اصابة بعضهم بإصابات شديدة و قاموا بإطلاق #‏قنابل_الغاز عليهم بزنازينهم !!!!

فهل اصبحت ‫#‏المجازر علي المعتقلين ‫#‏بالسجون أمر طبيعي و معتاد كل يوم نسمع عنه بسجن غير الآخر ؟؟

هل اصبح حتي المعتقل و السجن مكان ‫#‏غير_آمن لهذا الحد نستودع من يقبعوا به كل يوم قلقين علي أمل و دعاء ان نسمع من أي أحد اليوم التالي أنهم احياء ؟؟؟ 

هل هذه هي ‫#‏حقوق_الانسان التي تحدثوا عنها ان يصبح اقصي الأمل ان يكون ذوونا احياء لم يصبهم سوء نتيجة ان الأصل انهم بوكر لا يضمن لهم الا مزيد من ‫#‏الانتهاكات

 

*مصر تقود تحالفاً متوسطيّاً ضدّ تركيا

أعلنت كل من مصر واليونان وقبرص، التي تجمعها علاقات متوترة مع تركيا، السبت، عن تشكيل تحالف أمني “لاقتلاع الإرهاب من جذوره” وتحالف اقتصادي وسياسي في منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط.


وتعود أزمة تركيا مع قبرص إلى 1974 عندما وقع انقلاب عسكري بدعم من اليونان للإطاحة بالحكومة، فاجتاحت القوات التركية قبرص وأعلنت تأسيس دولة قبرص التركية التي تضم القبارصة من أصل تركي الذين يمثلون أقلية في الجزيرة المتوسطية.

وتصدعت العلاقة بين مصر وتركيا منذ الانقلاب الذي أفضى إلى عزل الرئيس محمد مرسي في 3 يوليو/تموز 2013، وعدم اعتراف أنقرة بالواقع السياسي الجديد في القاهرة. وبلغ سوء العلاقة ذروته بتخفيض التمثيل الدبلوماسي بين البلدين، اللذين يربطهما إرث تاريخي وعلاقات اقتصادية وتجارية، تفوق بكثير علاقة مصر باليونان التي هي خامس أكبر مستثمر أجنبي في مصر.

وأوضح الرئيس القبرصي نيكوس اناستاسيادس، ورئيس الوزراء اليوناني أنطونيس سامراس، في بيانين ألقياهما عقب المباحثات الثلاثية أن “مصر هي التي دعت إلى تشكيل هذا التحالف والتنسيق الأمني والاقتصادي”. وأكدا أن “بلديهما سيكونان سفيرين لمصر في الاتحاد الأوروبي لدعمها مادياً ومعنوياً” بالإضافة إلى التنسيق الأمني بين الدول الثلاث ضد الإرهاب.

من جهته، قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إن “هناك تطابقاً في المواقف بين الدول الثلاث، سواء في ما يتعلق بمكافحة الإرهاب أو النظر للقضايا الإقليمية، وإن اليونانيين والقبارصة أصدقاء بل واشقاء“.

وتجاهل السيسي الإشارة إلى تركيا، غير أن الرئيس القبرصي ورئيس الوزراء اليوناني ذكراها صراحة، بدعوتها إلى قبول حل الدولة الفيدرالية في جزيرة قبرص وتوحيد الشطرين اليوناني والتركي للجزيرة وفقاً لمبادئ القانون الدولي. وطالبها الرئيس القبرصي بالكف عن التنقيب عن الغاز الطبيعي في الحقول المستقرة في أعماق البحر المتوسط المتاخمة لسواحل قبرص ومياهها الإقليمية.

وتتداخل الحدود المائية بين مصر وقبرص وتركيا وإسرائيل في شرق البحر المتوسط، وثارت خلافات بين جميع هذه الدول في الماضي حول الاستفادة من حقول الغاز الطبيعي التي يعتبرها مراقبون متخصصون من بين الأضخم في العالم.

وتقول مصادر من حكومة الانقلاب إن مصر وقبرص اتفقتا على الاستفادة المشتركة من الحقول التي تتداخل عليها الحدود المائية، والاشتراك معاً في جهود استخراج المواد الهيدروكربونية، بحصص متوازية، ولا سيما أنّ الدولة الأوروبية الصغيرة سبقت مصر في إرسال بعثات استكشافية لهذه الحقول، وبدأت العمل فيها فعلياً.

وفي سياق الأوضاع السياسية في المنطقة، ألمح السيسي إلى عدم اعتراف مصر بحكم المحكمة الدستورية الليبية ببطلان انعقاد البرلمان الليبي المنتخب في طبرق، إذ قال “إن الدول الثلاث تطابقت رؤاها في دعم المؤسسات الشرعية المنتخبة في ليبيا”، في أول تعليق مصري رسمي على الأوضاع في ليبيا بعد صدور الحكم.

 

القاعدة تتوعد الحوثيين وتحذر اليمنيين من القبول بمالكي أو سيسي جديد وآخبار متفرقة أخرى

اليمن قاعدةالقاعدة تتوعد الحوثيين وتحذر اليمنيين من القبول بمالكي أو سيسي جديد

جرائم ميليشيات الحوثي وواشنطن تخفض عدد الموظفين الأمريكيين الحكوميين في اليمن

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

القاعدة تتوعد الحوثيين بـ”نثر أشلائهم وتطاير رؤوسهم” ويحذر اليمنيين من القبول بمالكي أو سيسي جديد

وجه تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب بيانا تحذيريا إلى مسلحي جماعة الحوثي، توعدهم فيها بـ”جعل رؤوسهم تتطاير” واتهمهم بـ”استكمال المشروع الرافضي الفارسي في اليمن، ودعا من وصفهم بالسنة إلى حمل السلاح وتجنب دخول العملية السياسة لتكرار التجارب مع العراقي نوري المالكي والسيسي.

وقال تنظيم “قاعدة الجهاد في جزيرة العرب” في بيانه الموجه إلى من وصفهم بالسنة أنه لا يخفى عليهم “ما يقوم به الحوثيون الروافض من استكمال للمشروع الرافضي الفارسي في يمن الإيمان والحكمة” مضيفا أن كثيرا من المحسوبين على أهل السنة والعلم والفتوى “كان لهم أثر كبير في تنامي هذه الجماعة الحوثية وذلك بغض الطرف عنهم والسكوت عن جرائمهم التي اقترفوها بأهل السنة في صعدة وغيرها، وبالدفاع عنهم بعد الثورة المسروقة بدعوى أنهم جزء من الشعب“.

وتابع البيان بالقول: “ازدادت الطعنات وأزداد الجرح عمقا وكشر الرافضة عن انيابهم وظهر لأهل السنة والجماعة بكافة أطيافهم ومسمياتهم أن المستهدف الأول هم أهل السنة والجماعة.. الذين أخمدوا نار المجوس ورفعوا راية لا إله إلا الله عالية خفاقة على أرض فارس” واصفا مؤسس التيار الحوثي، وهو حسين الحوثي، والد الزعيم الحالي للتيار، عبدالملك الحوثي، بأنه “حامل راية الرافضة في أرض اليمن“.

وتوجه البيان بالقول: “يا أهل السنة آن لكم أن تقوموا من رقادكم وأن تستفيقوا من سباتكم فقد ولى زمن التحزبات الجاهلية التي لم تزدادوا بها إلا ضعفا.. فالله الله بالجماعة والوحدة تحت راية أهل السنة، وإياكم أن تعيدوا تجربة العراق التي جعلت طارق الهاشمي يفر هاربا من العراق ومحكوما بالإعدام , وإياكم أن ترضوا بسيسي أو مالكي جديد واختصروا الطريق واعتبروا بمن سبقكم فقد آن لأهل السنة أن يجتمعوا ويوحدوا صفوفهم“.

ودعا تنظيم القاعدة إلى “حمل السلاح وسلوك سبيل الكفاح” وأضاف: “نبشر أهل السنة بانتصارات قريبة تشفي الصدور وتريح القلب.. واعلموا يا أهل السنة أننا اخوتكم تنظيم قاعدة الجهاد قد سللنا السيوف الحداد للدفاع عنكم وللذود عن حياضكم واننا نقول للرافضة لقد جئناكم بما لا طاقة لكم به، جئناكم بالحق الذي لا طاقة للباطل بتحمله.. فأبشروا بما يسوؤكم فوالله لنجعلن ليلكم نهارا وصبحكم نارا ولترون اشلائكم تتناثر ورؤسكم تتطاير“.

وفي سياق آخر أعلن تنظيم «أنصار الشريعة» التابع لتنظيم القاعدة أنه أعدم صباح اليوم الخميس مدير فرع الاستخبارات في محافظة الضالع  محمد طاهر الشامي ومرافقيه الأربعة .
وأوضح التنظيم في حسابه على التويتر بأن عملية الإعدام تمت في مدينة رداع بمحافظة البيضاء وسط البلاد، ناشراً صورة للضحايا وهم في حفرة قال أنها لحظة الإعدام.
ونشط تنظيم «أنصار الشريعة» مؤخراً في محافظة الضالع جنوبي البلاد، حيث أعلن الأسبوع الماضي أنه تمكن من أسر 8 ممن وصفهم بأنهم حوثيين، بعد أن تمكن من كسر حصار فرضه مسلحون حوثيون على مقاتلي التنظيم في الضالع.
وبحسب المصادر فإن من بين الأسرى الذين وقعوا في يد أنصار الشريعة مدير فرع مخابرات الضالع ومرافقيه.
وكان تنظيم أ«أنصار الشريعة» قد توعد في بيان صدر عنه قبل يومين الحوثيين بحرب مفتوحة، داعياُ من وصفهم بالسنة إلى الوقوف صفاً واحداً ضد العدوان الحوثي .
ويبدو أن تنظيم «أنصار الشريعة» قد استغل الأحداث التي شهدتها اليمن مؤخراً وخاصة في العاصمة صنعاء، لتنفيذ عمليات في مناطق متفرقة من البلاد.

وفي محافظة شبوة قتل 4 مسلحين يعتقد أنهم من مسلحي تنظيم القاعدة في غارة جوية، نفذتها طائرة أميركية بدون طيار.

وأفاد شهود عيان أن أربعة مسلحين من جماعة أنصار الشريعة قتلوا عندما استهدفت طائرة بدون طيار سيارتين كانتا تقلان عددا من الأشخاص الذين يعتقد انتماؤهم لتنظيم القاعدة، أثناء مرورهم في منطقة الخانق بمديرية نصاب.

وأكد شهود عيان أن الأربعة القتلى كانوا على متن السيارة الأولى وهي من نوع هايلوكس غمارتين”، فيما لم يتم التأكد من عدد القتلى في السيارة الثانية التي استهدفتها الغارة الجوية في منطقة الجفرة عبدان.

وباتت تحركات مسلحي القاعدة في مديرية نصاب بشبوة ملحوظة خلال الأيام الأخيرة، وكانت غارة جوية أخرى قد استهدفت سيارة للقاعدة في الحادي عشر من سبتمبر الجاري في منطقة عسيلان بشبوة.

على صعيد آخر استمرت ميليشيات الحوثي في عمليات السلب والنهب والاقتحامات للمؤسسات العامة والخاصة، ليومها الخامس على التوالي منذ السيطرة على العاصمة صنعاء.

وأوضحت المصادر أن الميليشيات المسلحة فشلت اليوم في سرقة ونهب الصناديق المالية بمكاتب البريد بأمانة العاصمة.

كما أشارت إلى أن الميليشيات قامت بنهب وسرقة معدات رياضية تابعة للقوات المسلحة، بالإضافة إلى اقتحام ونهب مكتبة العلوم الصوفية.

وهذا وقد داهم المسلحون الحوثيون مركز الدكتور رشاد السامعي الطبي، وقاموا بنهب جميع محتوياته الطبية، وقاموا أيضاً بسرقة مطبعة ودار المشرقين للطباعة والنشر.

وفي سياق متصل، دعا الداعية الإسلامي الشيخ ناصر العولقي إلى تطبيق حد السرقة في الحوثه، وقطع أيديهم، لكونهم لصوص.

كما دعا العولقي علماء اليمن إلى عدم السكوت على نهب وسرقة المعسكرات والمنازل ومؤسسات الدولة.

من جهة أخرى قالت مسؤولة أمريكية، اليوم الخميس، إن وزارة خارجية بلادها أمرت بخفض عدد الموظفين الأمريكيين الحكوميين في اليمن، بعد أن سيطر المتمردون الحوثيون الشيعة على أجزاء واسعة من العاصمة صنعاء.

وحضت الوزارة، في بيان لها، المواطنين الأمريكيين الموجودين في اليمن على مغادرة هذا البلد، مشيرة إلى “استمرار الاضطرابات ” ومخاطر “التصعيد العسكري” هناك.

وأوضحت أن سفارتها في صنعاء مستمرة في العمل ب “طاقم محدود”، بعد أن كانت قد أغلقت أبوابها لخمسة أسابيع في مايو 2014. وقالت إنها “تستمر في مراقبة ما يجري في اليمن عن كثب“.

وترى الولايات المتحدة أن “منظمات إرهابية مثل تنظيم (القاعدة) في الجزيرة العربية لا تزال ناشطة في اليمن بكاملها”، وتخشى من حدوث هجمات تستهدف مواطنيها أو مصالحها في اليمن.

وتجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة واليمن حليفتان في مكافحة الارهاب، حيث تستهدف طائرات أمريكية بدون طيار بانتظام عناصر (القاعدة) في اليمن.

وما زال التوتر مستمرا في صنعاء، بعد أن سيطر المتمردون الحوثيون، يوم الأحد الماضي، على العاصمة صنعاء.

الإمارات تعتقل أكاديمي يمني منذ أكثر من شهرين .. وسلطاتها الأمنية تنكر احتجازه

yemen empassy uaeالإمارات تعتقل أكاديمي يمني منذ أكثر من شهرين .. وسلطاتها الأمنية تنكر احتجازه

شبكة المرصد الإخبارية

ناشدت اسرة أ.د عبدالملك عبدالوهاب الحسامي الأستاذ الجامعي في جامعة العين الاماراتية، الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي ورئيس حكومة الوفاق الوطني محمد سالم باسندوة بالتدخل الفوري ومطالبة سلطات الامارات بسرعة الإفراج عن د. عبدالملك الحسامي.

واوضح احد افراد اشرة الحسامي ان السلطات الامنية بدولة الامارات العربية المتحدة، اعتقلت الدكتور الحسامي قبل شهرين، من منزله، ثم انكرت انها احتجزته بعد ان بعثت السلطات اليمنية بمذكرة بشأنه، مناشداً منظمات حقوق الإنسان المحلية والدولية للتضامن مع الضحية والضغط على سلطات الامارات للإفراج عنه.

وذكر احد أفراد أسرة الدكتور أن قوات أمنيه مكونة من ثلاث عربات ومعية شرطه نسائية داهمت منزل الدكتور الحسامي بالامارت بتاريخ 26 فبراير من العام الحالي واعتقلته دون ابداء أي سبب الأمر الذي تسبب برعب وهلع لزوجته وأولاده حيث حرمت عائلته من زيارته ولا تعرف أي شي عنه حتى الآن.

ويعمل الدكتور عبدالملك الحسامي أستاذاً للغة العربية في جامعة العين الاماراتية منذ 12 عاما ومعروف عنه التزامه بالقوانين واحترامه لنظام وشعب الامارت بالإضافة إلى تفانيه في أدى مهامه التعليمية والأكاديمية بكل أخلاص.

د. عبد الملك الحسامي

د. عبد الملك الحسامي

ووجهت وزارة الخارجية اليمنية مذكرة إلى سفارة اليمن بـ ابوظبي لمعرفة أسباب اعتقال الدكتور والقيام بواجبها الا أن أسرته تفاجأت بالرد، الأمر الذي زاد من قلق اسرته على مصير المعتقل حيث بعثت سفارة اليمن في أبوظبي بمذكرة رد إلى وزارة الخارجية اليمنية تفيد انها حصلت على رد من وزارة الخارجية الاماراتية بان الدولة لم تقم باحتجازه.

وجاء في مذكرة السفارة تسلمنا بتاريخ 15- 4- 2014 مذكرة من وزارة الخارجية الاماراتية رقم ع/ش ق/ ش ق ج /6/9/5668 بتاريخ 8/4/2014 مفادها بان الجهات المختصة في الدولة لم تقم باحتجازه وانه لا تتوفر لديها أية معلومات عن مكان تواجده

وطالبت وزارة الخارجية اليمنية في مذكرة أخرى بعثتها الى السفارة اليمنية بالامارات بتاريخ 22- 4- 2014م طالبت بالتحري وطلب السلطات المعنية في سبب اختفاء الدكتور عبدالملك الحسامي .

واستغربت اسرة الحسامي صمت السفارة اليمنية وعدم مطالبتها لخارجية الإمارات بالتحري والتحقيق مع الجهات الأمنية عن سبب اختفائه، مشيرة انه وإلى الآن وبعد توجيه وزير الخارجية اليمني للسفارة بمطالبة الجهات المعنية في الإمارات بالتحقيق والتحري كما جاء في رد الوزير على رسالة السفارة لم تقدم السفارة بأي إفادة.

يمنيون وأمريكان ينظمون وقفة احتجاجية تضامناً مع معتقلي جوانتنامو أمام السفارة الأمريكية بصنعاء

جوانتنامو

جوانتنامو

يمنيون وأمريكان ينظمون وقفة احتجاجية تضامناً مع معتقلي جوانتنامو أمام السفارة الأمريكية بصنعاء

 

شبكة المرصد الإخبارية


دعا ناشطون يمنيون وأمريكان لتنفيذ وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية بصنعاء العاشرة من صباح الاثنين القادم الموافق 17 يونيو 2013 احتجاجا على مماطلة الحكومة الأمريكية بالإيفاء بتعهداتها بإغلاق معتقل جوانتانامو.

ومن المقرر أن يشارك في الوقفه الوفد الأمريكي الذي زار اليمن بتنسيق من مجموعة السلام كود بينك بهدف لفت نظر العالم إلى تدهور الحالة الصحية للمعتقلين المضربين عن الطعام وصولاً إلى حالة حرجة حيث أنهم ما يزالون مضربين عن الطعام منذ السادس من فبراير الماضي. ويطالب الوفد بالإفراج عن 56 معتقل يمني فورا وإخضاع الآخرين لمحاكمات سريعة وعادلة .

تيري روكفلر، وهي عضو في “عائلات ضحايا أحدث 11 سبتمبر من أجل مستقبل سلمي” كانت شقيقتها من بين ضحايا الهجوم على البرج التجاري العالمي 11/9.

قالت “هل يحتاج الأمر إلى وفاة أحد المعتقلين من جراء الإضراب عن الطعام لكي يتحرك الرئيس أوباما من الأقوال إلى الأفعال؟ “

وفي يوم الأربعاء الماضي الموافق 12 يونيو 2013،، استمع ممثلي الوفد الأمريكي إلى قصص محزنة من أفراد عائلات المعتقلين. وبتنسيق مع الهيئة الوطنية للدفاع عن الحقوق والحريات – “هود”، قرر أهالي المعتقلين عقد أول وقفة احتجاجية يمنية أمريكية في صنعاء.

وأثناء الوقفة سيقدم أهالي معتقلي جوانتانامو رسائل إلى السفير الأمريكي فيرستاين يحكون فيها عن مدى معاناتهم من إعتقال فلذات أكبادهم، كما سيكون الوفد الأمريكي مضرب عن الطعام تضامنا مع المعتقلين وسيعلق الوفد لافتات، ويرتدي صورا للمعتقلين كما سيرتدي البعض الآخر ملابس برتقالية اللون مشابهة لملابس المعتقلين .

وقالت ميديا بنجامين، من كود بنك: “أثناء خطاب الرئيس اوباما في 23 مايو سألتُه لماذا يرفض الإفراج عن 86 معتقل تم تبرئتهم؟”، “وبعد أسابيع من خطابه، لا زالت صحة السجناء في تدهور ملحوظ ولم يحرك الرئيس أوباما ساكناً، وهذا غير مقبول إطلاقاً.

أمريكا تنشر صور ثلاثة مسلحين مرتبطين بالاعتداء على قنصليتها في بنغازي

أمريكا تنشر صور ثلاثة مشتبه بهم في الاعتداء على قنصليتها في بنغازي

أمريكا تنشر صور ثلاثة مشتبه بهم في الاعتداء على قنصليتها في بنغازي

أمريكا تنشر صور ثلاثة مسلحين مرتبطين بالاعتداء على قنصليتها في بنغازي

 

شبكة المرصد الإخبارية

نشر مكتب التحقيقات الفدرالي الامريكي (اف بي آي) أمس الاربعاء صور ثلاثة مسلحين قال انها التقطت لهم خلال الاعتداء الذي استهدف القنصلية الامريكية في بنغازي بليبيا في 11 ايلول/ سبتمبر 2012، وطلب من الجمهور في العالم اجمع مساعدته على التعرف عليهم.

وقالت الشرطة الفدرالية الأمريكية في بيان ان الصور الثلاثة التي نشرتها متوفرة على موقعها الالكتروني، ولكنها لم تحدد اسماء هؤلاء المسلحين الثلاثة ولا حتى اوضحت ما اذا كانوا مشتبها بهم ام لا، على الرغم من انهم في هذه الصور يظهرون بوضوح حاملين بنادق رشاشة.

واضاف البيان ان “الاف بي آي يطلب من الليبيين ومن الناس في كل انحاء العالم معلومات اضافية متعلقة بالاعتداء”.

وتابع “نحن نبحث عن معلومات استخبارية حول ثلاثة افراد كانوا موجودين على ارض البعثة الاميركية عندما وقع الاعتداء. هؤلاء الافراد يمكن ان يدلوا بمعلومات تساعد التحقيق”.

وكان مسلحون هاجموا في 11 ايلول/ سبتمبر المجمع الدبلوماسي الامريكي في بنغازي بشرق ليبيا في اعتداء قتل فيه السفير كريستوفر ستيفنز وثلاثة امريكيين آخرين.

والاربعاء اتهم تقرير برلماني وزيرة الخارجية الامريكية السابقة هيلاري كلينتون بانها رفضت طلبات امنية للقنصلية الامريكية في بنغازي في الاشهر التي سبقت الهجوم.

أهالي وأسر معتقلي غوانتنامو ينفذوا وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية

أهالي وأسر معتقلي غوانتنامو ينفذوا وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية

أهالي وأسر معتقلي غوانتنامو ينفذوا وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية

أهالي وأسر معتقلي غوانتنامو ينفذوا وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية

 

صنعاء – شبكة المرصد الإخبارية

نفذ اليوم  الثلاثاء أهالي وأسر معتقلي غوانتنامو وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية بصنعاء مطالبين بإطلاق سراح المعتقلين في السجون الأمريكية منذ سنين ولم يتم محاكمتهم حتى اللحظة .

وقد طالب أهالي المعتقلين اليوم السفير الأمريكي بسرعة التوجيه لحكومته للنظر في المعتقلين اليمنيين داخل معتقل عوانتناموا.

من جانب آخر يعاني اليمنيين في غوانتناموا من عدة ممارسات لا إنسانية وانتهاك لحقوق الإنسان وقد  نشرت   صحيفة نيويورك تايمز الأميركية خبرا تحت عنوان “غوانتنامو يقتلني”. جاء فيه أن يمني صرخ بأعلا صوته “لن آكل حتى أستعيد كرامتي” صرخة مدوية أرسلها من غياهب سجن غوانتنامو المعتقل اليمني، سمير ناجي حسن مقبل، في مكالمة سرية لمحاميه في منظمة ريبريف الخيرية.

أهالي وأسر معتقلي غوانتنامو ينفذوا وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية

أهالي وأسر معتقلي غوانتنامو ينفذوا وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية

سمير ناجي مقبل القابع في هذا السجن السيئ الصيت منذ العام 2002 مضرب عن الطعام ضمن 40 آخرين يحتجون على ما يقاسونه من إهانات بدنية ونفسية ومن اعتقال لا تبدو له نهاية.

 ويقول محامون إن الإضراب عن الطعام جاء احتجاجا على عملية تفتيش لمقتنيات السجناء ومصاحفهم وصفوها بأنها كانت بمثابة تدنيس. وبحسب الجزيرة نت، فقد اعترفت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في وقت سابق بأن عدد المضربين عن الطعام وصل الخميس إلى 43، بينهم 11 يتم إطعامهم بالقوة بواسطة أنابيب.

وتحتجز الولايات المتحدة في القاعدة الأميركية بخليج غوانتنامو في كوبا 166 معتقلا، معظمهم أسروا منذ أكثر من عشر سنوات في عمليات جرت في إطار الحرب التي أعلنتها الولايات المتحدة على ما يسمى “الإرهاب”.

 وقد تمت الموافقة على إطلاق أو نقل نحو نصف المحتجزين، لكن الكونغرس الأميركي جعل نقل السجناء من معسكر غوانتنامو أكثر صعوبة، ولم ينفذ الرئيس الأميركي باراك أوباما أمرا أصدره عام 2009 بإغلاق المعتقل.

أهالي وأسر معتقلي غوانتنامو ينفذوا وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية

أهالي وأسر معتقلي غوانتنامو ينفذوا وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية

وقفة احتجاجية أسبوعية أمام السفارة الأمريكية بصنعاء من أجل سجناء معتقلي جوانتنامو وباجرام

وقفة احتجاجية أسبوعية أمام السفارة الأمريكية بصنعاء من أجل سجناء معتقلي جوانتنامو وباجرام

وقفة احتجاجية أسبوعية أمام السفارة الأمريكية بصنعاء من أجل معتقلي جوانتنامو وباجرام

وقفة احتجاجية أسبوعية أمام السفارة الأمريكية بصنعاء من أجل سجناء معتقلي جوانتنامو وباجرام

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

دعت منظمة هود المدافعة عن حقوق الإنسان،لحضور وتغطية الوقفة الاحتجاجية لأسر معتقلي جوانتناموا وباجرام ، يوم غدا الثلاثاء الساعة التاسعة صباحا أمام السفارة الأمريكية من الجهة الشمالية.

وينفذ العشرات من الناشطين الحقوقيين وأقارب ضحايا سجناء معتقلي جونتنامو وباجرام أسبوعيا وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية بصنعاء ، للمطالبة بسرعة اطلاق سراحهم وإعادتهم إلى اليمن.

ويقبع في سجن جونتنامو 94 مواطنا يمنيا بعد أن تم الإفراج عن 21 منهم وتوفي ثلاثة آخرون في السجن في ظروف غامضة.