Friday , 25 September 2020
خبر عاجل
You are here: Home » Tag Archives: ربيع

Tag Archives: ربيع

Feed Subscription

الانقلاب يبرّئ القتلة ويعدم الأبرياء .. الخميس 28 مايو. . براءة ضابط أمن الدولة قاتل سيد بلال

براءة الضابط قاتل شيد بلال!

براءة الضابط قاتل شيد بلال!

براءة الضابط قاتل شيد بلال!

براءة الضابط قاتل شيد بلال!

براءة الضابط قاتل شيد بلال!

براءة الضابط قاتل شيد بلال!

سيد بلال مع طفله

سيد بلال مع طفله

الانقلاب يبرّئ القتلة ويعدم الأبرياء .. الخميس 28 مايو. . براءة ضابط أمن الدولة قاتل سيد بلال

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*اعتقال اثنين من رافضي الانقلاب العسكري في ناهيا

 شنت قوات أمن الانقلاب، قبل قليل، حملة مداهمات على قرية ناهيا لليوم الرابع عشر على التوالي.

وقال شهود عيان إن قوات الأمن داهمت المنازل في أول القرية، واعتقلت اثنين من مناهضي حكم العسكر، هما محمد هاني شحاتة، وحسن عيد يحيی.

وأضاف الشهود أن الأمن اقتحم منازل كل من محمد الطنطاوي، وبلال أبو تريكة، ومحمد عمرو البدوي، ومحمد الصعيدي.

 

 

*رسالة الشيخ الكفيف القناص ربيع ابو عيد يوضح قصته للعالم الحر من خلف القضبان

ارسل العالم الازهرى الكفيف فضيلة الشيخ ربيع ابو عيد المعتقل بسجون الظلم والطغيان بمعتقل جمصة شديد الحراسة منذ منتصف يناير 2014 ، وبعث برسالة من خلف القضبان يحكى للاحرار حول العالم قصت منذ اعتقاله وحتى يومنا هذا ، وما مر به وكيف وجهت له تهم لا تعقل ، ويحكى كيف كان تعاطى النيابة والقضاء الغير شامخ مع التهم الملفقة التى وجهت له برعاية زبانية قسم شرطة مركز دمياط .

في رسالة الي الاحرار يروي لكم بنفسه قصته منذ اعتقاله وماجري بينه وبين وكلاء النيابة والقضاة !!!

نص الرسالة

الي من يهمه الامر في العالم الحر..

قصتي باختصار أيها الاعزة الاحرار منذ 15/1/2014

قبض علي وأنا في الطريق الي الطبيب تم عرضت علي النيابة العامة بعد أن لفقت لي عدة قضايا …فظننت لأول وهلة أن مشكلتي قد انتهت لأن ظني أن النيابة ممثلة للقانون وحامية لحقوق الانسان ..

وكان كل واحد من هؤلاء بحسن أدب كما يلقاني في محاضراتي أو مسجدي..

لكنهم جميعا اتفقوا علي مواساتي بجملة واحدة : (والله نفسنا نعملك حاجة)

حتي مرة قال لي أحدهم حين رفضت الكلام أثناء العرض ؛ اي طلبات مولانا !!

فقلت له : ان مطالب الاحرار لا يفهمها الا الاحرار..وحاجة الانسان لا يدركها الا الانسان !

ومنذ ذلك الوقت وأنا أقول أنه لا قدرة لأحد من هؤلاء علي فعل شئ ..

فقلت في نفسي اذن انتظر الاحالة الي القضاء..

وقد أحلت بعد 6 أشهر وانتهت مجموعة القضايا الاولي ..

ويومها قلت أمام المحكمة : اني أخشي ان تضيع القيم أمام قضية !

لان الاخ الذي كان معي مصطحبا اياي الي الطبيب قبض عليه مشتركا معي في هذه القضايا..وأولاده الصغار يعرفونني 

والصورة الذهنية عند أبنائه أن والدنا قد قبض عليه بسبب ما يفعله من خير باصطحاب من يحتاج الي صحبته..

وانتهت القضية بخروج الصاحب وكانت هذه اعظم أمنية أتمناها ..

وأنا علي طريق الخروج سمعت عجبا ان لي قضية حكم علي فيها ب 15 عام غيابيا !!!!!

ومنذ شهر 6 الماضي انتظر الوقوف امام القاضي وتأجلت القضية اداريا 3 مرات. .

حتي أتيح لي أن أقف أمام القاضي وأنا أقول في نفسي ..قد حلت المشكلة !

وأزيل الشك باليقين ..وطلبت أن أتحدث فقلت : أنا لا أتحدث عن أي شق قانوني أمامكم وبين يدي المحامين ولكني أتكلم عن أمر انساني منذ 18 أشهر ..

18شهر وأنا أعاني معاناة شديدة لاني قد حرمت نعمة البصر وأحتاج في حركتي الي من يتحرك معي في الليل او في النهار..

فقام القاضي وقال : بعد انتهاء الجلسة

فقلت في نفسي لعل القاضي أراد أن يقطع تأثري وأغني الحال عن المقال..

وقد سعدت كثيرا فأنا لا أحب أن أظهر بمظهر الضعيف وكنت في هذه اللحظة أتحدث بألم

وأنا الي الان لم أرسل الي اي احد رسالة بهذا الخصوص الا مرة ..خاطبت فيها العالم الحر ..

وها أنا الان أخاطب العالم الحر 

اخاطب كل من يهمه الامر ..

الي المنظمات الحقوقية في العالم كله..

الي الدول التي تدعي حقوق الانسانية ..

اقرأوا قضيتي…اريد محاكمة علنية أمام العالم كله ..

أريد تدخل من يهمه الامر في العالم كله في قضية أتهم فيها رجل كفيف بالضرب والتكسير وحمل السلاح وقطع الطريق ..

أعدكم أنها اخر رسالة ارسلها اليكم ..

فإني أشعر أني بكثرة الرسائل محرج فيما بيني وبين ربي ..

وما قلت ما قلت الا من أجل تبيين الحقيقة .حتي لا يكون لأحد حجة ..

وعلي الله قصد السييل

 

 

* سيد بلال .. هاشتاج يتصدر “تويتر”

تصدر هشتاج (#سيد_بلال) محرك بحث موقع (تويتر), وسط غضب بين رواده على خلفية الحكم الذي صدر اليوم ببراءة قاتل سيد بلال.
كانت محكمة جنايات الإسكندرية الانقلابية، برئاسة محمود سالم، قد حكمت اليوم الخميس ببراءة الرائد عبد الرحمن الشيمي، الضابط بجهاز أمن الدولة المنحل” من تهمة تعذيب وقتل الشاب السلفي السيد بلال، أثناء التحقيق معه على خلفية أحداث تفجيرات كنيسة القديسين.

 

* تأييد حبس علاء عبدالفتاح بتهمة إهانة الداخلية

 قضت محكمة جنح المعادى، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، بتأييد حبس الناشط السياسى علاء عبد الفتاح شهرًا وتغريمه 200 جنيه، لاتهامه بإهانة وزارة الداخلية.

ورفضت المحكمة، المعارضة المقدمة من جانب الناشط على ذلك الحكم.

وطالب جمال عيد، محامى علاء عبد الفتاح، فى مذكرة تفصيلية عن الواقعة، وقال إن هناك اختلافاً فى التهمة المثبتة بإهانة موظف عام، وجاءت فى المحكمة بإهانته بالسب والقذف على خلاف الدعوى.

 

* الانقلاب يبرّئ ضابط أمن الدولة قاتل سيد بلال

برّأت محكمة جنايات الإسكندرية برئاسة المستشار محمود طه سالم، اليوم الخميس، الرائد عبد الرحمن الشيمي، ضابط بجهاز أمن الدولة “المنحل”، بعد اتهامه باشتراكه في تعذيب وقتل الشاب السلفي السيد بلال خلال التحقيق معه على خلفية أحداث تفجيرات كنيسة القديسين.

كانت المحكمة قد أخلت سبيله عقب قبول الطعن على الحكم الصادر ضده بالسجن المشدد لمدة 15 عاما و10 آلاف جنيه تعويضا، لاتهامه بالاشتراك مع آخرين بقتل الشاب السلفي السيد بلال والقبض عليه بدون وجه حق وتعذيب زملائه على خلفية التحقيقات معهم في أحداث تفجيرات كنسية القديسين.

يذكر أن “الشيمى” هو الضابط الأخير بعد براءة جميع الضباط الذين تم اتهامهم بقتل “بلال” وأُفرج عنهم تباعاً بعد تبرئتهم من تهمة قتله وذلك بعد طلبات إعادة محاكمتهم. 

 

 

* سلطات الانقلاب تحل 15 جمعية خيرية بالسويس بزعم تبعيتها للإخوان
أكدت مديحة نون، وكيلة مديرية التضامن الاجتماعي بحكومة الانقلاب بمحافظة السويس، أنها تسلمت خلال الستة أشهر الماضية قرارًا بحل 15 جمعية أهلية بزعم تبعيتها لجماعة الإخوان المسلمين.

وأوضحت في تصريحات اليوم الخميس لموقع “اليوم السابع ” الموالي للانقلاب أن قرار الحل كان قد شمل 17 جمعية، إلا أن هناك جمعيتين قرر مؤسسوها حلهما بينما لا زالت هناك جمعيتان ما زال الحظر على أموالهما مستمرًا وهي “الجمعية الشرعية، وأنس بن مالك”.

 

يذكر أن من بين تلك الجمعيات الخيرية التي أصدرت سلطات الانقلاب قرارًا بحلها بالمحافظة “جمعية نما للتنمية الاجتماعية، رابطة دعاة السويس، بلال بن رباح، على بن أبي طالب، جند الرضوان، بلدنا، القدس الخيرية، أئمة الأوقاف، أبو الإسلام، الجمعية المصرية لرعاية الكلى، أنس بن مالك، الصفا للرعاية”.

 

* حكومة العسكر “تنصب” على 1800 أسرة من سكان الجبلين بسوهاج

تواجه أكثر من 1800 أسرة من سكان الجبلين الشرقي والغربي بمحافظة سوهاج خطر التشريد وضياع ما يمتلكونه من حطام الدنيا؛ بسبب تضارب القرارات الإدارية لسلطات العسكر المتعاقبة.

استوطن أكثر من 1800 أسرة ممن لا يمتلكون أراضي بالوادي القديم بمحافظة سوهاج منطقة الجبلين الشرقي والغربي منذ عقود، وأقاموا منازل فيها، ثم أعلنت الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية في عام 2008 أن تلك الأراضي هي أملاك دولة، وفتح باب بيع قطع أراضٍ منها للأهالي الذين أقاموا مساكن عليها وتم تشكيل لجنة لهذا الغرض، واتخذت من إدارة الأملاك بمديرية الإصلاح الزراعي بسوهاج مقرًّا لعملها، وبالفعل دفع عدد كبير من الأهالي مقدم شراء 25% من قيمة الأرض وصلت من 4 إلى 5 ملايين جنيه من 1800 مواطن في المناطق الواقعة من مركز البلينا جنوبا حتى مركز طما شمالاً.

بينما قام آخرون بسداد ثمن الأرض كاملاً، بعد أن تم تقدير ثمن المتر بسعر 45 جنيهًا، بالإضافة إلى المصروفات الإدارية، وأخذ إيصالات سداد بهذه المبالغ، وتوقيع عقود البيع من نسختين، وحصل الأهالي على وعد من رئيس اللجنة المشرفة على عملية البيع أنه سوف يتم تسليم العقود الابتدائية للمشترين بعد توقيع الوزير المختص، وهو وزير الزراعة؛ إلا أنهم وجدوا أنفسهم أمام عملية نصب رسمي من الدولة؛ حيث لم تقم بتسليمهم عقودًا ابتدائية أو نهائية حتى الآن، رغم مرور 7 أعوام على ذلك.

وأوضح أهالي سوهاج أن الأزمة تفاقمت عندما وجدوا أنفسهم مهددين بإزالة منازلهم من المحليات رغم دفع ثمنها أو بعض الأقساط، فضلاً عن مطاردة مرافق الكهرباء والمياه لهم؛ بحجة أنهم تعدوا على أملاك الدولة، وعدم اعتراف المحافظة بإيصالات السداد التي بحوزتهم، نظرًا لعدم امتلاكهم أي عقود تثبت الملكية. 

وأكد مصادر داخل الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية أن الهيئة أوقفت عمل اللجنة المشرفة على عمليات البيع منذ عام منذ عام 2011 وحتى الآن دون سبب معلوم، وأن لديها الآن اتجاهًا الآن لإعادة الموضوع للمربع صفر؛ الأمر الذي سيهدر أموالهم أكثر من 1800 أسرة وسيجعلهم في مهب الريح وفي أحسن الأحوال أمام تقدير جديد لقيمة أراضيهم حتى تستنزف سلطات الانقلاب ما تبقى في جيوبهم.

 

* بيان المتحدث الرسمي للإخوان المسلمين حول الخلافات التي تمر بها الجماعة مؤخرًا

نشرت الصفحة الرسمية للمتحدث الإعلامي للإخوان المسلمين “محمد منتصر” بيان صحفي حول الخلافات التي تمر بها الجماعة مؤخرا جاء فيه 

 

بسم الله الرحمن الرحيم 

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله ومن والاه،، 

تؤكد جماعة الإخوان المسلمين تمسكها بالنهج الثوري في مواجهة الانقلاب العسكري في مصر، الذي اختطف الرئيس الشرعي وحكم عليه بالإعدام، والذي قتل الثوار في الميادين وانتهك الحرمات والأعراض، وتشدد الجماعة على أنها قد حسمت قرارها بعد استطلاع رأي قواعدها بأن الخيار الثوري بشكله المعروف وبكل آلياته خيار استراتيجي لا تراجع عنه.

وتؤكد الجماعة أن البيان الذي أصدره 150 عالم من علماء الأمة وما سبقه من فتاوى شرعية بأن مقاومة الظلم هو واجب شرعي، هو أحد المنطلقات الرئيسية التي أكدت صحة مسار الجماعة في كفاحها ضد الظلم والاستبداد والانقلاب.

لقد مرت الجماعة بظروف عصيبة منذ الانقلاب الدموي الغاشم على الرئيس الشرعي، وهو ما دفع الجماعة إلى تطوير هياكلها وآليات عملها للتناسب مع العمل الثوري للقضاء على الانقلاب، حيث أجرت الجماعة انتخابات داخلية في فبراير 2014 وقامت بانتخاب لجنة لإدارة الأزمة، مارست مهامها وقادت صمود الجماعة ضد الآليات العسكرية حتى الآن، وكانت نتيجة هذه الانتخابات استمرار الأستاذ الدكتور محمد بديع في منصب المرشد العام للجماعة وتعيين رئيس للجنة إدارة الأزمة وتعيين أمين عام للجماعة لتسسير أمورها، كما قامت الجماعة بانتخاب مكتب إداري لإدارة شؤون الإخوان في الخارج برئاسة الدكتور أحمد عبد الرحمن، وقامت الجماعة بتصعيد قيادات شابة في هياكلها ولجان عملها الثورية ليتصدروا إدارة العمل الميداني للجماعة، مواكبة للروح الثورية، واعتمادا على حماسة وقوة الشباب وقدراتهم الميدانية المتقدمة.

ونحن إذ نؤكد أننا أجرينا تلك الانتخابات – برغم الملاحقات الأمنية – بمشاركة وعلم جميع أعضاء مكتب الإرشاد ومجلس الشورى العام للجماعة دون استبعاد أحد، التزامًا باللوائح المنظمة لعمل الجماعة ومؤسسية اتخاذ القرار، والعمل على بناء جسم وتشكيل ثوري قوي للجماعة لتحقيق الهدف.

ونؤكد أن مؤسسات الجماعة التي انتخبتها قواعدها في فبراير العام الماضي تدير شؤونها، وأن المتحدث باسم الجماعة ونوافذها الرسمية فقط هم الذين يعبرون عن الجماعة ورأيها.

إن جماعة الإخوان المسلمين قيادة وشباب بجميع صفوفها تلتف حول هدف واحد وهو الثورة ضد الظلم وكسر الانقلاب واستعادة الشرعية والقصاص للشهداء، وإعادة بناء المجتمع المصري على أسس سليمة حضارية.

محمد منتصر 

المتحدث باسم جماعة الإخوان المسلمين

الله أكبر ولله الحمد

 

 

* ما سر عودة “البلاك بلوك” من جديد ؟

عادت من جديد حركة “البلاك بلوك” للساحة السياسية، بعد اختفاء قرابة العامين وذلك بعد الانقلاب العسكري، الذى أطاح بالرئيس محمد مرسى فى 3 يوليو 2013؛ حيث أعلنت الحركة مسئوليتها عن العديد من أعمال العنف خلال الأيام الماضية، لتثير تساؤلات حول الهدف من عودتها فى هذا التوقيت.

وكانت الحركة قد تبنت، عبر صفحة دشنتها على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوكحرق سيارتين شرطة بمجلس مدينة بلبيس، وقطع طريق ” الخصوص – مسطرد” وغيرها، كما أعلنت مسئوليتها عن اشتعال النيران بموقف الأوتوبيسات الجديد بالإسماعيلية، معلنة عن فتح باب الانضمام إليها حسب المنطقة الجغرافية.

وقالت الصفحة: “عدنا” الانطلاقة الثانية”، مبررة عودتها المفاجئة بأن “اضطهاد السلطة لأبرياء عزل كأبرياء يناير، ولكن التمييز هنا فى طرف قيادة شخصية تدفعه هو من جعلهم يعودون ثانية“.

وأضافت: “جلب حقوقهم حق ثورى ودينى وسياسى من حاكم أبناء العسكرية؛ لنخوض المعركة سويا ولنتقاسم النصر فى اثنين واحدة لنا (مصر) والثانية أملا لأبنائنا القادمين ليكملوا انتصاراتنا، تحسب قيمة النصر فيها بملايين بينما نحن بـ10 فقط _العشرة وهى الحب بين الطرفين“.

وتابعت: “تذكرتها سنكمل ما بيننا من صناع للأمجاد وإن تجاهلتها أو نسيت”، ومضت إلى القول: “نعلن للعالم بأنك خائن وعقوبة الخيانة الإعدام (الموت) لا حياة”، موجهة حديثها لعبد الفتاح السيسي.

واستطردت الحركة فى بيانها: “الثورة مستمرة رغما عن أنف الجميع، لن نرجع لبؤر اليأس من جديدتقدموا للأمام والمجد مشهود به للشهداء، مكملون ومستمرون، الله، الوطن، الثورة“.

وعرفت نفسها قائلة: “ﺍﻻﺳﻢ: “ﺍﻟﻜﺘﻠﺔ ﺍﻟﺴوداء، ﺍﻟﻨﺴﺐ: “ﻧﺤﻦ ﻧﺴﻞ ﻣﻦ دماء الشهداء”، ﺍﻟﺼﻔﺔ: ﻛﻠﻨﺎ “ﺣﺎﻣﻞ ﺭﺍﻳﺔ، ﺍﻟﺴﺒﺐ: “ﺍﻟﺘﻄﻮﺭ ﺍﻟﻄﺒﻴﻌﻲ ﻟﻐﻴﺎﺏ ﺍﻟﻘﺼﺎﺹ”، ﺍﻟﻌﻘﻴﺪﺓ: “25 ﻳﻨﺎﻳﺮ ﻧﻌﻮﺩ ﺑﺎﻟﺤﺮﻳﺔ، ﺃﻭ ﻻ ﻧﻌﻮﺩ”، ﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻥ ﺍﻷﻭﻝ: “ﻧﺤﻦ ﻻ ﻧﺨﺎﻑ ﻣﻨﻬﻢ، ﻫﻢ ﻳﺨﺎﻓﻮﻥ ﻣﻨﺎ”، ﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻥ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ: “ﺍﻟﺨﺎﺋﻔﻮﻥ ﻟﻴﺴﻮﺍ ﻣﻨّﺎ، ﻭﻟﺴﻨﺎ ﻣﻨﻬﻢ”، ﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻥ ﺍﻟﺜﺎﻟﺚ: “ﺩﻣاء ﺍﻟﺸﻬداء ﺗﺠﺮﻱ ﻓﻲ ﻋﺮﻭﻗﻨﺎ، ﻧﺤﻦ ﺷﻬﺪﺍﺀ، ﻓﻘﻂ ﻟﻢ ﻧﺼﺒﺢ ﻛﺬﻟﻚ ﺑﻌﺪ“. 

واختتمت الحركة قائلة: “ﺍﻟﺜﻮﺭﺍﺕ ﻻ ﺗﺼﻨﻊ ﻣﻦ ﻣﺎﺀ ﺍﻟﻮﺭﻭﺩ، ﺍﻟﺜﻮﺭﺍﺕ ﺗﺼﻨﻊ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﻣﺎﺀ، ﺍﻟﻨﻬﺎﻳﺔ: ” ﻗﺼﺎﺹ – ﻋﻴﺶ – ﺣﺮﻳﺔ – ﻋﺪﺍﻟﺔ – ﺍﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ“.

 

4 تفسيرات

ويرى محللون ونشطاء، أن الإعلان عن عودة “بلاك بوك”، يحمل أكثر من تفسير، منه:

1- أنه ظهور مؤقت على يد الأجهزة الأمنية على هذه الجماعة، حتى تزيد من مشاعر الخوف والفزع بين المصريين، وبالتالى زيادة تعلقهم بعبد الفتاح السيسي، وتصويره كمنقذ للمصريين من خطر الإرهاب الذى يتهددهم، وذلك إلى أن تمر 8 يونيو، و30 يونيو، و3 يوليو، بسلام، وهى الأيام التى تخشى تلك الأجهزة خروج مظاهرات شعبية حاشدة فيها، تطالب برحيل السيسي.

2- فيما يرى أخرون أنها مجموعات ظهرت لمحاربة مظاهرات الإخوان، ولكنها تحاول سحب البساط من تحت أقدام الإخوان الذين يقودون الثورة الشعبية منذ قرابة عامين، وهناك مخاوف من أن يثور الشعب كما حدث فى ثورة يناير مرة أخرى؛ بسبب تدهور الأحوال الاقتصادية والأمنية فتسقط الثمرة فى يد الإخوان مرة أخرى، كما تقول مصادر أمنية، ولهذا بدأ ظهور حركات أخرى للإيحاء أن لها دورا فى الثورة ضد السيسي.

 

3- ويذهب فريق ثالث إلى أنها حركة معارضة للسيسى بالفعل، ولكن يحركها معارضو السيسى من القادة العسكريين السابقين، خصوصا رئيس الأركان سامى عنان، والمرشح الرئاسى السابق أحمد شفيق الذى قالت الصحف “إن السيسى أرسل له تحذيرا من العودة لمصروبدأت أذرع النظام الإعلامية تهاجمه وتقول إنه وراء الاضطرابات فى مصر أملا فى العودة كرئيس.

4- ولا يستبعد فريق رابع من المحليين أن تكون التحركات الأخيرة بعودة بلاك بوك تحركات معارضة فعليا للسيسى من مجموعات ليبرالية ويسارية، عانت من القمع على أيدى قوات الأمن، فقررت اللجوء للعنف ضد النظام مرة أخرى مستغلة مرور عام على حكم السيسي.

 

تاريخ عنيف

ويعود تاريخ نشأة “البلاك بلوك” إلى ذكرى ثورة يناير الثانية؛ حيث اتخذت العنف كوسيلة لمعارضة الرئيس مرسي، وذلك من خلال إحداث شلل فى الأماكن الحساسة؛ مثل قطع الطرق، أو تعطيل حركة المترو ومنع المحافظين المنتمين لجماعة الإخوان من دخول مبانى المحافظات.

وقامت الحركة بحرق مقر مكتب الإرشاد لجماعة الإخوان المسلمين، والعديد من مقرات الجماعة وحزبها السياسى “الحرية والعدالة”، كما أسفرت معارضتهم المسلحة عن مقتل عدد من أعضاء الجماعة، وأبرزهم الشاب إسلام مسعد، الذى قتل أثناء اقتحام مقر الجماعة بالبحيرة.

وامتد نشاط المجموعة إلى قصر الاتحادية الرئاسي، فى يناير 2013؛ حيث حاولوا إشعال النار بداخله عبر إلقاء الزجاجات الحارقة، فى محاولة لاقتحام القصر الجمهوري، ما اعتبره البعض محاولة مبكرة للانقلاب على شرعية د. مرسي.

ولاقت هذه المجموعات دعمًا من وسائل الإعلام التى كانت تعارض سياسات د. مرسي؛ حيث قامت قناة “التحرير” الفضائية وصحيفة “اليوم السابع” بتسجيل لقاءات وحوارات مع أعضاء الحركة، وذلك فى غياب تام للشرطة التى لم تتحرك للقبض على ممارسى العنف خارج إطار القانون.

 

اختفاء مفاجئ وظهور مشبوه

وبعد الانقلاب العسكري، الذى أطاح بالرئيس محمد مرسي، اختفت حركة البلاك بلوك، بل وقامت قوات الأمن بالقبض على مؤسسها، شريف الصيرفي، فى شهر ديسمبر 2013، بتهمة تحطيم النصب الذكارى بميدان التحرير، والتى قضى على خلفيتها 9 أشهر داخل السجن.

وقال الصيرفي، فى تصريحات له بعد خروجه من السجن، إن الحركة انتهت وأنه لا يوجد فى الشارع المصرى الآن ما يسمى بالبلاك بلوك، معترفًا بامتلاء السجون بالكثير من الأبرياء، قائلا: “ياما فى الحبس مظاليم

وبحسب نشطاء سياسيين، فإن الحركة تتبع الكنيسة المصرية وتخضع لإشراف أحد القساوسة الذى وصفوه بالتطرف، وهو “متياس نصر”؛ حيث تم جمعها وتدريبها بأحد “الأديرة” التابعة للكنيسة الأرثوذكسية بمنطقة “وادى النطرون”، وهى تعرف فى الأوساط المسيحية باسم “كتائب الكشافة الكنسية”، وقد ظهرت هذه الكتائب الكنسية فى عهد البابا شنودة وهو من قام بالإشراف على تدريبها وتنميتها وزرعها داخل المجتمع الكنسى.

وقال المستشار محمد عوض رئيس محكمة استئناف طنطا السابق والمنسق العام لحركة “قضاة من أجل مصر”، إن “ميليشيات البلاك بلوك كانت تديرها الكنيسة بالتعاون مع سمير جعجع فى لبنان”، بحسب تصريحاته.

بينما أرجع نشطاء آخرون تأسيس الحركة إلى المخابرات وجهاز أمن الدولة، موضحين أن بعض أعضاء الحركة ينتمون إلى أمن الدولة، والذى تم حله بعد الثورة وإعادة هيكلته تحت مسمى الأمن الوطني.

وكانت النيابة العامة، إبان تولى المستشار طلعت عبد الله، منصب النائب العام سابقًا، قد كشفت أن الحركة تأسست بتمويل من شخصية عامة بغرض ارتكاب أعمال تخريبية وعنف.

كما صرح المهندس عمرو فاروق عضو مجلس الشورى السابق، بأن مساعد الوزير الداخلية لشئون الأمن الوطن، كشف بأن هناك معلومات عن تورط شخصيات تنتمى لجبهة الإنقاذ فى تمويل مجموعات “بلاك بلوك”، وأن الداخلية تتبع الخيوط التى لديها للوصول إلى الحقائق كاملة فى هذا الشأن.

 

شماعة الإخوان

وبعد عودة “البلاك بلوك” للساحة، لم تجد السلطات الحالية من تتهمه بالوقوف ورائها إلا جماعة الإخوان المسلمين؛ حيث قال اللواء محمد نور الدين: إن البلاك بلوك وغيرها من الحركات الأخرى كـ”العقاب الثورى وتحالف الاشتراكيين الثوريين و6 إبريل والسلفية الجهادية”، كلها جماعات وحركات منبثقة عن تنظيم الإخوان، لكنها تحمل مسميات مختلفة، لتنفيذ عمليات عنف ومظاهرات فى الشارع المصرى، وتهديد وتخويف المواطنين وتحريضهم ضد النظام الحالى مع اقتراب مرور عام على حكم السيسى، بحسب تصريحاته.

وادعى أن الهدف من ظهور الحركة “تسخين” الأجواء ضد النظام، حتى لا يقال إن الإخوان وحدهم ضد الدولة، إنما يوجد معارضون آخرون.

وأضاف أن “هذه الحركات تلقت تمويلات خارجية من قطر وتركيا لتنفيذ عمليات إرهابية قبل 30 يونيو، مؤكدا أنها لن تستطيع التأثير بفاعلية فى الشارع“.

 

 

* بالأسماء .. ننشر نص بيان “علماء الأمه ” بشأن جرائم ‏الانقلاب في مصر والواجب نحوه

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان من ‏علماء الأمه بشأن جرائم ‏الانقلاب في ‏مصر والواجب نحوه

 

٩ شعبان 1436هـ ٢٧ مايو 2015م.

 

الحمد لله والصلاة، والسلام على رسول الله، وآله وصحبه ومن والاه، وبعد،،

نظراً لما يحدث في مصر الكنانة – منذ قرابة عامين – من سفك للدماء المحرمة، وهتك للأعراض المصونة، وإزهاق للأرواح البريئة، ونهب الأموال، وتكسير الممتلكات الخاصة، وتدمير للبلاد، وتهجير للآمنين، ومعاداة فجة للإسلام والمسلمين، بمحاربةٍ لمنهجه، وقتلٍ لعلمائه، وتطاولٍ على قيمه وثوابته ومقدساته، وموالاة لأعدائه، ومعاداة لأوليائه؛ فإننا – صدعًا بالحق، ودفعًا للباطل، وبيانًا للناس، كما أمرنا الله تعالى – نعلن للأمة الموقف الشرعي من هذا النظام، والواجب نحوه، والمتمثل في النقاط الآتية:

 

  1. أن المنظومة الحاكمة في مصر منظومة مجرمة قاتلة، انقلبت على إرادة الأمة واختيارها، وخطفت رئيسها الشرعي المنتخب، واغتصب قائد الانقلاب كرسي الرئاسة بانتخابات صورية مزورة، وجمع في يده السلطات جميعا، بما فيها سلطة التشريع، وسن قوانين جائرة، تكمم الأفواه، وتجفف منابع الحياة بشكل شامل .. هذه المنظومة قتلت الآلاف بغير حق، واعتقلت عشرات الآلاف بلا مسوِّغ، وحكمت بالإعدام والسجن على الآلاف من خيرة رجال مصر ونسائها في قضايا ملفقة، وطاردت الآلاف داخل مصر وخارجها، وشردت آلاف الأسر، وظاهرت أعداء الأمة عليها، وفصلت تعسفيًّا مئات القضاة وأساتذة الجامعات والمدرسين والأئمة والخطباء وغيرهم؛ فارتكتب -بذلك وغيرهالمنكرات كلها، وانتهكت الحرمات جميعها.

 

  1. يجب شرعًا على الأمة: حكامًا وشعوبًا، مقاومة هذه المنظومة، والعمل على كسرها والإجهاز عليها بالوسائل المشروعة كافة؛ حفاظًا على ثوابت الأمة، وحرصًا على المقاصد العليا للإسلام.

 

  1. أن موالاة الصهاينة المعتدين ودعمهم وحمايتهم، ومعاداة المقاومة الفلسطينية، والتآمر عليها، وحصارها من خلال تدمير سيناء وتهجير أهلها، يعدُّ خيانة للدين والوطن، وتفريط في مسرى رسول الله ” صلى الله عليه وسلم – ، لا تصدر إلا عن عدو لله ورسوله والمؤمنين، والله تعالى يقول: «..وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ» «سورة المائدة: 51«.

 

  1. أن الحكام والقضاة والضباط والجنود والمفتين والإعلاميين والسياسيين، وكل من يَثْبُتُ يقينًا اشتراكُهم، ولو بالتحريض، في انتهاك الأعراض وسفك الدماء البريئة وإزهاق الأرواح بغير حق .. حكمهم في الشرع أنهم قتَلةٌ، تسري عليهم أحكام القاتل، ويجب القصاص منهم بضوابطه الشرعية، والله تعالى يقول: «مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا». «سورة المائدة: 32«.

 

  1. يؤكد العلماء الموقعون على هذا البيان أن الأستاذ الدكتور محمد مرسي هو الرئيس الشرعي للبلاد، وأن الإجراءات اللاحقة التي اتُّخذت معه، والأحكام التي صدرت بحقه وحق الرافضين للانقلاب باطلة شرعًا، ومنعدمة قانونًا، ويجب على الأمة شرعًا السعي في فكاك حاكمها المنتخب وتحريره من أسره.

 

  1. أن كل من تم اعتقاله من قِبَل هذه المنظومة الإجرامية بسبب رفضه للانقلاب ومطالبته باحترام إرادة الأمة وحريتها، وبخاصة النساء، يجب على الأمة السعي في بذل كلِّ غالٍ وثمين، في سبيل تحريرهم، وفكاك حبسهم، بالوسائل المشروعة في دين الله.

 

  1. أن معاونة هذه المنظومة الإجرامية ومساعدتها على الاستمرار بأية صورة من الصور هو من المحرمات شرعًا، والمجرمات قانونًا، ومشاركة صريحة في الجرائم التي ترتكبها، ومرتكب للنهي في قول الله تعالى: «وَلَا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَاءَ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ». «سورة هود: 13«.

 

  1. أن حضور شيخ الأزهر مشهد الانقلاب، وصمته عن جرائمهم، جريمة شرعية تُسقط شرعيته، وتهدر مكانته، وتجعله شريكا للمجرمين في كل ما اقترفوه، وتشوه تاريخ الأزهر المجيد، وتفسد حاضره، وتدمر مستقبله.

 

  1. نحمِّل مفتي مصر المسئولية الشرعية والجنائية عن الأرواح البريئة التي وافق على إعدامها، ونحذره من مغبة التمادي في التوقيع بالموافقة على المزيد من أحكام القتل الجائرة الطاغية، وما قد ينتج عن هذه الأحكام من مفاسد عظيمة على المستويات جميعا، وقد لا يخفى عليه « وهو من الموقعين عن رب العالمين! – أنه ليس في القتل ولا في الزنا إكراه، فلا حجة له في الدنيا ولا في الآخرة إن صدّق على قتل الأبرياء.

 

  1. أن الدفاع بأية وسيلة مشروعة عن النفس والعرض والمال حق مشروع، بل واجب شرعي، لا يملك أحد أن يمنعه أو يمنحه، فللمعتدَى عليه صدُّ المعتدِي بذاته دون غيره، وبالقدر الواقع عليه دون تعدٍّ أو تفريط، قال تعالى: «وَلَمَنِ انتَصَرَ بَعْدَ ظُلْمِهِ فَأُولَئِكَ مَا عَلَيْهِم مِّن سَبِيلٍ . إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ, أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ» «سورة الشورى: 41-42«.

 

  1. نطالب الحكام والملوك ورؤساء الدول العربية والإسلامية وأهل العلم والمثقفين والأحرار كافة في العالم، بسرعة السعي لحماية مصر من إجرام تلك المنظومة الطاغية، وردعهم عن القتل والسفك والسلب والإفساد والتدمير، والانتصار لإرادة الشعب وخياراته.

 

  1. يستهجن العلماء الموقعون على هذا البيان موقف الدول الداعمة لانقلاب، والموقف الدولي المدعي احترام حقوق الإنسان وخيارات الشعوب، ويناقض ذلك كله بدعمه للأنظمة الانقلابية وتعامله معها، ويحملونهم المسئولية القانونية عن الدماء التي سالت، والأرواح التي أزهقت، ظلما وعدوانا .. ويثمِّنُون « في الوقت نفسه – مواقف الدول والمنظمات الحقوقية والعلماء والإعلاميين والسياسيين وغيرهم ممن وقفوا ضد قمع الشعب المصري وأحكام القتل بالجملة، وسوف يسجل التاريخ لهؤلاء وأولئك مواقفهم وأعمالهم.

 

  1. نطالب القوى التي تعارض الانقلاب والأحرار في مصر وخارجها أن يتوحدوا صفًّا واحدا في مقاومة هذه المنظومة المجرمة، مستخدمين الوسائل المناسبة كالعصيان المدني وغيره، لتطهير البلاد من طغيان الانقلابيين، وجرائمهم، والانتصار لدماء الشهداء، «وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ «سورة الشعراء: 227«

 

الموقعون :

 

أولا: الهيئات

  1. رابطة علماء أهل السنة. ٢. هيئة علماء فلسطين في الخارج. ٣. هيئة علماء المسلمين في لبنان. ٤. مركز تكوين العلماء في موريتانيا. ٥. منتدى العلماء والأئمة في موريتانيا. ٦. رابطة علماء المغرب العربي.

٧. الاتحاد العالمي لعلماء الأزهر . ٨. نقابة الدعاة المصرية. ٩. جبهة علماء ضد الانقلاب

  1. هيئة علماء السودان.

ثانياً: الأفراد

  1. د. أحمد الريسوني. نائب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.
  2. د. عبد المجيد الزنداني. رئيس هيئة علماء اليمن.
  3. الشيخ محمد الحسن الددو رئيس مركز تكوين العلماء في موريتانيا.
  4. د. عبد الوهاب بن لطف الديلمي. وزير العدل اليمني سابقا.
  5. الشيخ سلمان الحسيني الندوي رئيس جامعة الإمام أحمد بن عرفان الشهيد، ومدير المعهد العالي للدعوة بالهند
  6. د. أمين علي مقبل. نائب رئيس جامعة الإيمان.
  7. الشيخ محمد كمال أختر الندوي عميد كلية الشريعة بجامعة الإمام أحمد الهند.
  8. د. عبد الحي يوسف. نائب رئيس هيئة علماء السودان.
  9. د.جمال عبد الستار. أستاذ الدعوة بجامعة الأزهر، والأمين العام لرابطة علماء أهل السنة.
  10. الشيخ محمد زحل. رئيس رابطة علماء المغرب العربي.
  11. الشيخ عبد الغني شمس الدين. رئيس التجمع الآسيوي لاتحاد علماء المسلمين.
  12. الشيخ محمد عبد المقصود. الداعية الإسلامي.
  13. د. نواف هايل تكروري. الأمين العام لهيئة علماء فلسطين في الخارج.
  14. د. محمد الصادق مغلس. نائب رئيس جامعة الإيمان للتزكية.
  15. الشيخ حمدي أرسلان. عضو هيئة تدريس بكلية الإلهيات جامعة اسطنبول.
  16. د. عبد الرقيب عباد. نائب رئيس جامعة القرآن باليمن.
  17. مولانا سيد سلمان الحسيني الندوي من كبار علماء الهند.
  18. الشيخ عبد الخالق الشريف. من علماء الأزهر الشريف.
  19. الشيخ سالم عبد السلام الشيخي. وزير الأوقاف الليبي سابقا، وعضو المجلس الأوربي للإفتاء والبحوث.
  20. د. إسماعيل علي محمد. أستاذ ورئيس قسم الدعوة في كلية أصول الدين ـ جامعة الأزهر.
  21. الشيخ سعيد عبد العظيم. الداعية الإسلامي.
  22. محمد موسى الشريف. أكاديمي سعودي وداعية إسلامي.
  23. د. عبد الجبار سعيد. رئيس لجنة الفتوى في هيئة علماء فلسطين في الخارج.
  24. د.خالد العجيمي
  25. الشيخ محمد الأمين الحسن. رئيس منتدى العلماء في موريتانيا
  26. د. أحمد محمد زايد. أستاذ بكلية أصول الدين جامعة الأزهر.
  27. الشيخ ونيس المبروك. عضو مجلس الأمناء للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.
  28. د. رأفت المصري. عضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.
  29. د. صلاح عبد الفتاح الخالدي. أستاذ التفسير وعلوم القرآن بالجامعات الأردنية.
  30. الشيخ موفق أبو صادق الحموي. رئيس الهيئة الشرعية في حماة، وقاضٍ بالاسئناف.
  31. د. نبيل فولي محمد. أستاذ مشارك في الجامعة الإسلامية العالمية بإسلام اباد.
  32. عبد الله مصطفى رحال الأمين العام لرابطة علماء إدلب وعضو رابطة علماء الشام
  33. الشيخ خالد سيف الله رحماني مدير المعهد العالي للدراسات الشرعية بحيدر آباد. الهند
  34. د سالم الشمري عضو هيئة التدريس كلية الشريعة بالكويت.
  35. د. صلاح القادري. أستاذ التفسير في جامعات ماليزيا.
  36. د. مفيد أبو عمشة. نائب رئيس هيئة علماء فلسطين في الخارج.
  37. د. رمضان خميس أستاذ مشارك بكلية الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر
  38. د.أحمد سعيد حوى دكتوراه في الفقه وأصوله، وعضو المجلس الإسلامي السوري.
  39. الشيخ حسين حلاوة. الأمين العام للمجلس الأوربي للإفتاء والبحوث.
  40. د. عطية عدلان. أكاديمي مصري – تخصص السياسة الشرعية.
  41. الشيخ عصام تليمة. عضو مؤسس في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.
  42. الشيخ محمد علي عجلان. رئيس مجلس شورى الإصلاح اليمني.
  43. صالح بن مصلح المرعشي. عضو الجمعية السعودية الفقهية
  44. د.أسامة بن عبد الكريم العثمان. عضو رابطة علماء الشام.
  45. د. عبد الرحمن الخميسي. أستاذ بجامعة صنعاء.
  46. د.محمد الصغير. مستشار وزارة الأوقاف المصرية سابقا.
  47. د. وصفي عاشور أبو زيد. أكاديمي مصري، دكتوراه في مقاصد الشريعة الإسلامية.
  48. د. حاتم عبد العظيم أبو الحسب. دكتوراه في الفقه الإسلامي وأصوله.
  49. د. أحمد بن عبد الرزاق النداف عضو رابطة علماء الشام.
  50. د. سعد عبد الكريم العثمان دكتوراه شريعة إسلامية – تخصص فقه مقارن.
  51. د. صالح الظبياني. أستاذ بجامعة صنعاء.
  52. الشيخ أحمد مصطفى العلوان إجازة في الشريعة الاسلامية-جامعة دمشق.
  53. الشيخ مراد القدوسي. جمعية الحكمة باليمن.
  54. الشيخ أحمد هليل. مستشار المجلس الأعلى للشئون الإسلامية بمصر سابقا
  55. د.أكرم كساب. عضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.
  56. الشيخ براء بن محمد أورفلي عضو رابطة العلماء السوريين
  57. مولانا تقي عثماني. دار العلوم. كراتشي.
  58. د. خالد الشنو. محاضر بجامعة البحرين
  59. مولانا رفيع عثماني. دار العلوم . كراتشي.
  60. الشيخ سلامة عبد القوي مستشار وزير الأوقاف المصري سابقا.
  61. د.صلاح البحراوي أستاذ مساعد في الفقه الإسلامي .
  62. الشيخ عبد الجليل أبو أحمد. كلية الشريعة جامعة دمشق.
  63. الشيخ عبد الرحمن عبدالله رجو. عضو رابطة العلماء السوريين.
  64. الشيخ عبد الرحمن كوكي. رابطة علماء سوريا.
  65. مولانا د. عبد الرزاق سكندر. كراتشي. باكستان.
  66. الشيخ عبد الرشيد الندوي. مدير مجلة حراء في الهند.
  67. الشيخ حسن قاطرجي. رئيس جمعية الاتحاد الإسلامي، عضو مكتب هيئة علماء المسلمين في لبنان
  68. الشيخ عبد المنعم زين الدين. عضو الهيئات والروابط العلمية السورية.
  69. الشيخ علي الحاج علي. دكتوراه شريعة وقانون أستاذ جامعي.
  70. الشيخ فايز عبد الله النوبي. مستشار شرعي لمركز الزيتونة وعضو هيئة علماء ألمانيا.
  71. فرج أحمد كندي. عضو هيئة علماء ليبيا.
  72. محمد فتحي النادي باحث في الفكر الإسلامي.
  73. الشيخ محمد نورس سميع ماجستير في أصول الفقه -المدير التنفيذي لرابطة ادع الإسلامية.
  74. د. مدثر أحمد إسماعيل الباهي. عضو هيئة تدريس بجامعة الخرطوم.
  75. د. علاء الدين الزاكي. الأستاذ بجامعة الخرطوم.
  76. د. مفتي عبد الرحيم. جامعة الرشيد باكستان
  77. الشيخ فايز عبد الله النوبي. مستشار شرعي لمركز الزيتونة وعضو هيئة علماء ألمانيا.
  78. فرج أحمد كندي. عضو هيئة علماء ليبيا.
  79. محمد فتحي النادي باحث في الفكر الإسلامي.
  80. الشيخ محمد نورس سميع ماجستير في أصول الفقه -المدير التنفيذي لرابطة ادع الإسلامية.
  81. د. مدثر أحمد إسماعيل الباهي. عضو هيئة تدريس بجامعة الخرطوم.
  82. د. علاء الدين الزاكي. الأستاذ بجامعة الخرطوم.
  83. د. مفتي عبد الرحيم. جامعة الرشيد باكستان.
  84. الشيخ مهند بويضاني. ماجستير أصول الدعوة-جامعة المدينة العالمية-عضو هيئة الشام اﻹسلامية.
  85. الشيخ محمد خير موسى. مدير مكتب هيئة علماء فلسطين في الخارج.
  86. ناصر حمدان الجهني ماجستير في العقيدة-إمام وخطيب جامع الإمام الذهبي-جدة.
  87. د. حذيفة الخطيب. عضو هيئة علماء فلسطين في الخارج.
  88. د. شاكر توفيق العروري. عضو هيئة علماء فلسطين في الخارج.
  89. الشيخ نذر الحفيظ الأزهري الندوي عميد كلية اللغة العربية بندوة العلماء الهند.
  90. الشيخ مصطفى إبراهيم. عضو الهيئة التأسيسية لهيئة علماء المسلمين في لبنان.
  91. ياسر عبدالله الأبنوي مدير مندوبية الدعوة بالسامر.
  92. ياسين محمد علوش عضو أمناء المجلس الإسلامي السوري
  93. الشيخ ياسر أحمد النجار. عضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.
  94. د. محمد عبد اللطيف محمود .. أستاذ في الفقه وأصوله.
  95. د. أحمد الرقب . عضو هيئة علماء فلسطين في الخارج
  96. د. أسامة أبو بكر. عضو رابطة علماء أهل السنة
  97. د. عامر القضاة. عضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين
  98. د. عبد السلام الفندي. أستاذ الحديث وعلومه.
  99. د. طالب عواد. عضو رابطة علماء اهل السنة.
  100. الشيخ عبد الوهاب إكينجي. رئيس رابطة علماء أهل السنة التركية.
  101. بسام كايد . عضو المكتب التنفيذي لهيئة علماء فلسطين في الخارج.
  102. د. إبراهيم الدسوقي
  103. د.أبو عبد الرحمن العوضي
  104. د.أحمد عالي
  105. د.أحمد فتحي رمضان
  106. د. خطري حامد
  107. د. رضا سرور
  108. د.سيدي الحاج
  109. د.سيدي عبد القادر
  110. د.شحاتة الشيخ
  111. د.عبدوتي عال
  112. د.محمد الشيخ
  113. د.محمد المختار محمد المامي
  114. د.محمد أبو الفال
  115. د. محمد سالم عبد الحي
  116. د. محمد عثمان
  117. د. محمد عزيز
  118. د.محمد الأمين مزيد
  119. د.محمد الحافظ اكاه
  120. د. محمد محمود سيدي
  121. د. معوض أحمد خالد
  122. د. نور الدين صلاح
  123. د طالب أبوعواد
  124. د جمال الباشا
  125. د عمر إبراهيم
  126. د موسى الإبراهيم
  127. د محمود الحريري
  128. محمود الشربيني ليسانس دعوة إسلامية القاهرة
  129. الشيخ عيسى بن علي أبو العيد. بكالوريوس دعوة وأصول دين-إمام وخطيب جامع الرحمة بالشرقية.
  130. الشيخ.السالك ديد
  131. إبراهيم بيضون
  132. إسلام الغمري
  133. إسماعيل دلة
  134. أبو بكر الذهبي
  135. الشيخ.أحمد العمري
  136. الشيخ.أحمد شيخنا
  137. أكرم غراب
  138. الشيخ خالد العارفي
  139. حسام غالي
  140. مولانا زاهد الراشدی باكستان
  141. الشيخ سالم الرافعي
  142. مولانا رابع الندوي الهند
  143. الشيخ رائد حليحل
  144. الشيخ سيلوم المزروف
  145. مولانا طارق جمیل باكستان
  146. الشيخ عال يسلم
  147. الشيخ عبد الرحمن عبد اللطيف
  148. الشيخ عبد الرحمن عدود
  149. عبدالله بن حمد الزيداني شريعة
  150. الشيخ عدنان امامة
  151. عدنان كاكا خيل باكستان
  152. الشيخ عمر الفتح
  153. الشيخ محمد الختار الحسن
  154. الشيخ محمد بباه أحمد الشيخ
  155. الشيخ محمد سالم أحمد الخديم
  156. الشيخ محفوظ إبراهيم فال
  157. محمد مرعب
  158. الشيخ محمد يحظيه
  159. الشيخ محمد يحيى سيد أحمد
  160. الشيخ مصطفى علوش
  161. همام الشعار
  162. هيثم الفاعي
  163. منير رقية
  164. الشيخ ولد فتى أحمد

١٥٨ . د خالد بن عبد الرحمن العجيمي عضو هيئة التدريس في جامعة اﻹمام محمد بن سعود الإسلامية. و رئيس لجنة إفريقيا والمشرف على مشروع تطوير أقسام العربية في الجامعات العالمية في الندوة العالمية للشباب الإسلامي. الرياض. السعودية

١٥٩. د. محمد عناية الله اسد سبحاني… من كبار علماء الهند.

 

أكاذيب السيسي وصراع عزبة العسكر. . الثلاثاء 26 مايو. . السجن لكفيف والتهمة قناص

الشيخ ربيع ضرير ويسجن بتهمة القنص!

الشيخ ربيع ضرير ويسجن بتهمة القنص!

أكاذيب السيسي وصراع عزبة العسكر. . الثلاثاء 26 مايو. . السجن لكفيف والتهمة قناص

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* حكم بالإعدام على عادل حبارة و8 آخرين لاعتناق أفكار تكفيرية

قضت دائرة الإرهاب بمحكمة جنايات الزقازيق، في جلستها اليوم الثلاثاء، برئاسة المستشار صلاح حريز، بالإعدام شنقًا لتسعة أفراد بتهمة إعتناق أفكار تنظيم الدولة الإسلامية، وحيازة أسلحة نارية ومتفجرات.

والتسعة المقرر تنفيذ حكم الإعدام بحقهم من بينهم عادل محمد إبراهيم وشهرته عادل حبارة، وكانت الأجهزة الأمنية بالشرقية بالتعاون مع جهاز الأمن الوطني، قد ألقت القبض على المتهمين بمركز أبو كبير بمحافظة الشرقية.

ووجهت النيابة، للمتهمين تهم الانضمام لجماعة تكفيرية تحرض على تعطيل الدستور وقلب نظام الحكم واستهداف رجال الجيش والشرطة، وحيازة أسلحة نارية ومتفجرات،والاتصال بتنظيم الدولة واستقطاب الشباب لتسفيرهم للانضمام له، وتلقي أموال من جهات خارجية لتحقيق هذا الهدف، حسب تحقيقاتها.

وعقدت جلسة المحاكمة، بمحكمة بلبيس الجزئية لدواع أمنية، وسط حالة من الاستنفار الأمني والإجراءات التأمينية المشددة.

 

*وقفة ليلية بالعريش تنديدا بمجازر الانقلاب ضد ابناء سيناء

نظم أحرار العريش بالاشتراك مع أسر المعتقلين، وقفة إحتجاجية، مساء اليوم الثلاثاء ؛ بأحد احياء مدينة العريش في شمال سيناء، وذلك رفضا للانقلاب العسكري وتنديدا بالمجازر التي يرتكبها الانقلابيين بحق ابناء سيناء في رفح والشيخ زويد

ورفع المشاركون في الوقفة، لافتات كتب عليها “يسقط يسقط كل كلاب العسكر ، أنقذوا سيناء” ” لا للاعدامات ” و ” تحى صمود الرئيس محمد مرسي ” ولا لتهجير اهل سيناء ، ورددوا هتافات مناهضة للإنقلاب العسكري، وأخرى مطالبه بالافراج عن المعتقلين بسجون الانقلابيين.

وفي نهاية الوقفة طالبوا بضرورة تدخل منظمات المجتمع المدني وحقوق الانسان والمجتمع الدولي، لوقف الانتهاكات التي ترتكبها قوات الجيش الثاني الميداني ضد ابناء سيناء في معتقلات الجيش خاصه في “الكتيبة 101” بالعريش و “سجن العازولي” بمعسكر الجلاء العسكري بالاسماعيلية، والذي يرحل لهما معظم المعتقلين السيناويين.

 

*مجندو الأمن المركزي يقطعون طريق الفيوم بني سويف

قطع مجندون في مركز تدريب فرق الأمن بالفيوم، قبل قليل، طريق الفيوم – بني سويف وأشعلوا النيران في إطارات السيارات، احتجاجًا على سوء إدارة العقيد هشام محمد الشحات للمعسكر.

وقال مصدر في فرق الأمن، إنها ليست المرة الأولى التي يحتج فيها المجندون فسبق لهم الاحتجاج وقطع الطريق مرتين في فترة تولي اللواء الشافعي حسن منصب مدير أمن الفيوم، احتجاجًا على سوء الإدارة.
وأكد المصدر، أن المجندين سيظلون في اعتصام مفتوح لحين التفاوض مع مدير الأمن الحالي اللواء يونس أحمد عمر الجاحر، أو مساعد الوزير لمنطقة شمال الصعيد اللواء الشافعي حسن.

 

 

*15 سنة سجن لكفيف.. والتهمة قناص

تكسير وترهيب وحمل سلاح أبيض وقطع طريق واستعراض قوة وقنص ضابط شرطة“.. تهماً عندما تسمعها تعتقد أن الفاعل يتمتع بكامل صحته، إلا أن الواقع خلاف ذلك تماما.
فالفاعل بحسب المحكمة الشيخ “ربيع أبو عيد” المتحدث الإعلامي لرابطة علماء الأزهر سابقا، “كفيف” من قرية الخياطة بدمياط، إلقى القبض عليه بتهمة توزيع منشورات لمقاطعة الدستور عام 2014، حٌكم عليه بـ6 شهور سجن، انتهت في يونيو من العام نفسه، وفي اليوم الذي انتهت فيه مدة حبسه علمت أسرته أنه لديه حكم غيابي بـ15 عام حبس والتهمة “قنص ضابط شرطة“.
الشيخ ربيع متهم في القضية رقم 17248 لسنة 2013 جنايات مركز دمياط المقيدة برقم كلي 328 لسنة 2014 المعروفة بـ ” قضية الشارعه الحربي”، والمتهم فيها 23 شخصاً آخر.
ووفقا لاتفاقية الإتحاد العالمى للمكفوفين فأن المادة 7 والمتعلقة بالحق فى الحماية والمساواة العادلة تضمنت “حق الحماية من كل أشكال العنف و #التعذيب والقسوة والتحقير والعقاب على يد أي من مؤسسات الدولة ، لما للمكفوفين وضعاف البصر من حساسية خاصة ضد الإساءة”.

 

*”بلاك بلوك” تعلن مسؤوليتها عن حرق «أتوبيسات الإسماعيلية»: “البادي أظلم”

أعلنت حركة تطلق على نفسها «بلاك بلوك الكتلة السوداء» بالإسماعيلية مسئوليتها عن إشعال النار في 5 أتوبيسات تابعة لنقابة السائقين لنقل الركاب بالمحافظة.

وقالت الحركة عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك»، الثلاثاء «نعلن مسؤليتنا الكاملة عن اشتعال النيران موقف الأوتوبيسات الجديد بالإسماعيلية، ردًا على الاشتباكات، التي دارت مؤخرًا مع مجموعات تابعه لنا، وإصابة أحد الشباب بجراح خطيرة، كما نؤكد على أن هذا بداية تصعيدية، والعين بالعين والباديء أظلم«، كما ورد بالصفحة.

كان مجهولون قاموا بإشعال النار في عدد 5 اوتوبيسات في ساعة مبكرة من فجر اليوم الثلاثاء تابعة لجمعية نقابة السائقين لنقل الركاب بالإسماعيلية داخل موقف الركاب الرئيسي بمدينة الاسماعيلية بدائرة قسم ثالث، دون وقوع إصابات.

تلقي اللواء منتصر ابوزيد مدير أمن الاسماعيلية اخطار من اللواء جمعة توفيق مساعده للأمن العام بالاسماعيلية يفيد بقيام مجهولين بإشعال النار في عدد من اتوبيسات نقل الركاب داخل موقف الاسماعيلية الرئيسي، انتقل على الفور رجال الحماية المدينة وتم السيطرة على الحريق، وتبين من المعاينة الأولية أن مجهولين قاموا بإشعال النار في عدد 5 اتوبيسات تابعة لجمعية نقابة السائقين لنقل الركاب بالإسماعيلية، مما أدى إلى احتراق اتوبيسات ال5 بنسبة 90%، من بينهم اتوبيسان معطلان بالجمعية، ويقوم خبراء الإدارة الجنائية بمعاينة موقع الحريق، وأخذ عينات من الاتوبيسات المحترقة وماحولها لمعرفة أسباب وقوع الحريق، ولم يسفر الحادث أي وقوع أي إصابات بشرية.

 

*السجن 300 سنه لـ 60 من رافضى حكم العسكر بالشرقية

قضت محكمة بلبيس بمحافظة الشرقية الدائرة السادسة المعروفه بدائرة الارهاب في القضية المعروفة اعلاميا بقضية الـ”64″ خمس سنوات لـ60 من رافضى حكم العسكر ووضعهم تحت المراقبة لـ5 سنوات أخرى، كما قضت بالبراءة لـ4 وهم محمد عبدالمنعم كلية التكنولوجيا والتنمية جامعة الزقازيق والسيد شعبان كلية الآاب جامعة الزقازيق وعلى حسن كلية التربية جامعة الزقازيق وعبد الله سليمان كلية التربية جامعة الزقازيق.

ومن بين المحكوم عليهم فى القضية عدد من القيادات السياسية والحزبية والقيادات الطلابية والشبابية وأعضاء مجلسي الشعب والشورى بمحافظة الشرقية وعدد من أساتذة ومدرسي كليات جامعة الزقازيق منهم طارق الجابري محامي وعضو لجنة الحريات بنقابة المحامين وأمين شباب حزب الحرية والعدالة بالشرقية وعمر موسى المتحدث باسم طلاب الإخوان المسلمين بجامعة الزقازيق وإبراهيم أبو راضي المتحدث باسم طلاب ضد الإنقلاب بجامعة الزقازيق وثلاثة من أعضاء مجلس اتحاد طلاب جامعة الزقازيق 2013 و أحمدي حمودة المتحدث باسم اتحاد طلاب جامعة الزقازيق لعام 2013 ورؤساء الإتحادات الطلابية بكليات الحقوق والآداب والتكنولوجيا والتنمية وبعض الرموز الطلابية باتحاد طلاب جامعة الزقازيق 2012 صدر الحكم برئاسة المستشار صلاح حريز، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين شريف بركات وأحمد مصطفى.

 

*بالفيديو.. لحظة قبض القوات الخاصة المصرية على القائد القسامي “رائد العطار” من غزة

نشرت الكتلة الإسلامية -الذراع الطلابي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- مقطعا مصورا لمشهد تمثيلي يحاكي مشهد محاصرة قبر الشهيد القائد في كتائب القسام رائد العطار، على خلفية إحالة أوراقه للمفتي في مصر فيما يعرف بقضية اقتحام السجون.

وأحالت محكمة جنايات القاهرة أوراق أكثر من مائة شخص للمفتي تمهيدا للحكم عليهم بالإعدام، ومن بينهم الشهيد رائد العطار أحد قادة كتائب عز الدين القسام، والأسير في سجون الاحتلال حسن سلامة، وذلك في قضية اقتحام سجن وادي النطرون إبان ثوة 25 يناير/كانون الثاني 2011.

واستشهد العطار واثنان من قادة كتائب القسام هما محمد أبو شمالة ومحمد برهوم في قصف إسرائيلي لمنزل كانوا يتواجدون به في حي تل السلطان بمدينة رفح في أغسطس/آب من العام 2014، خلال العدوان على قطاع غزة.

ويتضمن المشهد التمثيلي قيام قوات مصرية باقتحام المقبرة التي يوجد فيها جثمان الشهيد، ومحاصرة القبر والمناداة على الشهيد وطلب تسليم نفسه (رائد العطار سلم نفسك القبر محاصر).

وأثارت إحالة أوراق الشهيد العطار وعدد من الشهداء والأسرى للمفتي للحكم عليهم بالإعدام، موجة غضب بين الفلسطينيين تجاه القضاء المصري.

وعبرت حركة حماس عن رفضها هذه الأحكام التي تستهتر بكل القيم الإنسانية والإسلامية والقومية والقانونية التي مارسها القضاء المصري بحق الشعب الفلسطيني ومقاومته.

وقال الناطق باسم حماس سامي أبو زهري “نرى في هذا الحكم حكماً مسيساً لا يمت إلى القضاء ولا إلى العدالة بأي صلة كونه بنى حكمه على غياب الأدلة وتزوير الحقائق، وما بني على باطل فهو باطل“.

https://www.youtube.com/watch?v=9M5gSVT6IIY

 

*تجديد حبس 3 حرائر ببني سويف 15 يومًا للمرة العاشرة على التوالي

قضت نيابة بنى سويف فى جلستها المنعقدة بمجمع محاكم بني سويف ، اليوم الثلاثاء، بتجديد حبس الفتيات الثلاث اسراء ومها وشيماء 15 يوما على ذمة التحقيق في اتهامهم بقضايا ملفقة وذلك للمرة العاشرة على التوالى
حيث حضرت المعتقلتان مها وشيماء فيما تغيبت عن جلسة اليوم الطالبة اسراء لعدم احضارها من سجن القناطر

كانت داخليه الانقلاب قد اعتقلت فى 20 من يناير من العام الجارى الطالبة اسراء خالد سعيد من منزلها والتى توفى والدها مطلع شهر مارس الماضى داخل السجن المركزى ببنى سويف نتيجة تدهور حالته الصحية.

كما اعتقلت عشوائيا فى 23 يناير الطالبتين مها وشيماء ولفقت النيابة للفتيات تهم تتعلق بالتحريض على قتل ضباط شرطة وحرق محولات كهربائية وحرق نادى قضاة بنى سويف ووقف حركة المرور

جدير بالذكر ان الطالبات الثلاث المعتقلات منذ اكثر من 4 اشهر يتلقين امتحانهن داخل السجن فى ظروف صعبة.

 

 

*هيومن رايتس مونيتور” تطالب بمحاكمة قادة الداخلية بتهمة القتل خارج إطار القانون

أرسلت منظمة هيومن رايتس مونيتور، شكوى عاجلة إلى المقرر الخاص بالقتل خارج إطار القانون في الأمم المتحدة ، بشان زيادة حالات القتل خارج القانون التي تقوم بها قوات أمن الانقلاب .
وقالت المنظمة – في بيان لها: إن الشرطة المصرية قتلت 5 خارج القانون خلال أسبوع، منهم إسلام عطيتو (الطالب بكلية الهندسة في جامعة عين شمس) ، وسيد عبدربه عزبة النخل بالقاهرة ، والطفل أحمد حفناوي شحاته (15 عامًا)، الذي لقي حتفه الجمعة 22 مايو جراء إصابته برصاص الشرطة أثناء تواجده أمام منزله بقرية ناهيا في الجيزة.

بالإضافة إلى أحمد حسن عبد اللطيف مرعي، فني هندسة بالإدارة الصحية في حلوان، وسعيد سيد أحمد السيد وأكدت المنظمة أن تلك الجرائم ليست الأولى من نوعها التي يرتكبها رجال الشرطة المصرية، فخلال الشهر الماضي تكرر الأمر مع مواطن يدعى “همام محمد أحمد عطية” الذي قتل في منزله أمام أطفاله.

 وطالبت المنظمة المجتمع الدولي والمقرر الخاص بالقتل خارج نطاق القانون في الأمم المتحدة، بضرورة التدخل للوقوف على الأوضاع الحقوقية المتدنية في مصر، بعدما دق جرس الإنذار بتزايد حالات القتل خارج إطار القانون ، وتزايد أعداد القتلى على يد جهاز الشرطة ، مع ضرورة إقامة محاكمات عادلة لقادة وضباط جهاز الشرطة الذين يعطون الأوامر ويقومون بتنفيذ تلك الجرائم، والمتسترين عليها كالأجهزة القضائية.

 

*جلوبال بوست ساخرة: في مصر.. الاستئناف علي الأحكام بعد تنفيذ الإعدام!!

تهكمت صحيفة”جلوبال بوست”الأمريكية علي الاستئناف علي أحكام شهداء “عرب شركس” الستة بعد تنفيذ حكم الإعدام في حقهم الأسبوع قبل الماضي.

وفي مستهل تقرير لمراسلة الصحيفة بالقاهرة لورا ديان، بعنوان “الحكومة العسكرية بدأت تنفيذ الإعدام باتهامات سياسية علنية”، قالت: منذ الانقلاب علي الرئيس محمد مرسي ، صدرت أحكام إعدام جماعية ضد المئات من أنصاره ، مشيرة إلي أنه منذ ما يزيد على أسبوع، أعدم ستة أشخاص، في اتهامات تتعلق بالانتماء لجماعة أنصار بيت المقدس، ومهاجمة قوات أمنية.

وأشار التقرير إلي أن الإعدامات الستة للمناهضين السياسيين تمثل أولى حالات القتل السياسي العلني التي يؤمر بها تحت قيادة السيسي، وتعيد إلى الأذهان حالات قتل أخرى لشخصيات سياسية معارضة بعد تحولات عنيفة في السلطة، مثلما شهدته إيران عام 1979، وليبيريا عام 1980، لكن يبقى الانتظار لمعرفة مدى عمق التشابهات.

 

*السيسي وشفيق.. صراع مصالح في عزبة العسكر

هجوم عنيف تشنه وسائل الإعلام المؤيده لقائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي ، ضد الهارب بالإمارات أحمد شفيق, وسط تهديدات باتخاذ إجراءات قضائية ضد تلك الوسائل. كان آخر هجوم ضد شفيق شنه “عمرو أديبواتهمه بأنه متآمر مع الأميركان والسعودية والإمارات وأطراف داخلية ورجال أعمال للانقلاب على السيسي.

من جانبه، قال المستشار يحيى قدرى، نائب رئيس حزب شفيق: إنه سيقاضي من أسماهم بمروجي الشائعات التى من شأنها إثارة الفتنة والفرقة بين الفريق أحمد شفيق والسيسى.

وأضاف قدرى، في تصريحات صحفية، أن الكلام الذى ورد بجريدة “الشروق”، أمس الإثنين، غير صحيح، ومحاولة للإساءة للفريق شفيق وحزب الحركة الوطنية، مشيرا إلى أن اﻷمر لم يتعد دعوة من مجموعة شباب لتكريم شفيق من خلال حملة أنت الرئيس”، وأكد أنه لن يتم فصل أى عضو مشارك بحملة “أنت الرئيس”؛ ﻷنهم تحركوا بصفتهم الشخصية وليس الحزبية كانت جريدة الشروق نشرت في عددها أمس الإثنين، تحت عنوان (من النظام إلى الفريق شفيق: لا عودة ولا سياسة.. ولأعوانه: “اتلموا).

 

*تأجيل هزلية اقتحام سجن بورسعيد لجلسة 31 مايو

أجلت محكمة جنايات بورسعيد، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، محاكمة 51 معتقلا في قضية أحداث سجن بورسعيد لجلسة 31 مايو.

كانت المحكمة قد انعقدت اليوم برئاسة المستشار محمد السعيد الشربيني، وعضوية المستشارين سعيد عيسى حسن، وبهاء الدين فؤاد توفيق تتهم نيابة الانقلاب المعتقلين بقتل الضابط أحمد البلكي، وأمين شرطة أيمن العفيفي، و40 آخرين، وإصابة أكثر من 150 آخرين

 

 

*صحيفة تركية: ساويرس يسعي للسيطرة على “يورونيوز” لمحاربة أردوغان

كشفت صحيفة تودايز زمان التركية عن سعي رجل الأعمال نجيب ساويرس للاستحواذ على الحصة الأكبر من شبكة ” يورو نيوز” الشهيرة عالميًّا – التي يقع مقرها بفرنسا، بما يجعله قادرا على التحكم في محتواها وتوجيهه للهجوم على حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم.
وقالت الصحيفة – في تقرير لها: إن ساويرس سيكون له كلمة رئيسية في محتوى القصص الخبرية للشبكة، بعد امتلاكه نصيب الأسد من الأسهم، وهو ما يتيح له إجبار يورو نيوز على بث ادعاءات ضد أردوغان وحكومته.

وأشارت إلى تجميد العلاقات الدبلوماسية بين تركيا ومصر منذ انقلاب الجيش على الرئيس محمد مرسي، في منتصف عام 2013.

يذكر أن المفوضية الأوروبية أسست يورو نيوز عام 1993، وتبث موادها في تسع لغات، ويتابعها يوميا حوالي 350 مليون شخص في العالم.

 

*فيديو.. “الحصاد المر”.. 8 ملفات فشل أكاذيب السيسي في حل أزمة “البطالة

* “عربيات الخضار” علاج السيسي السحري لحل أزمة البطالة

*  الإحصاء يزيف أعداد العاطلين.. وحقوقيون: 45% بلا عمل

* إغلاق 8 آلاف مصنع ومشروع.. تشريد 500 آلف عامل

* هروب الشركات الأجنبية من جحيم السيسي.. تشريد آلاف الموظفين

* السياسات الإجرامية حاصرت مليون عامل مصري في ليبيا 

 

5 يونيو ليست ذكرى “النكسة” التي عاشها الشعب المصري في ستينيات القرن الماضي على وقع الاحتلال الصهيوني وحسب، وإنما ذكرى «النكبة» التي يعيشها الجيل الحالي بعد الانقلاب العسكري على ثورة 25 يناير ومرور 365 يومًا على وصول دبابة عبدالفتاح السيسي إلى القصر الرئاسي.

عام بالتمام والكمال مر على احتلال قائد الانقلاب العسكري لمقعد الرئيس، ليقود البلاد نحو الانهيار في شتى المجالات الأمنية والاقتصادية والخدمية والاجتماعية والسياسية، ويعود بالبلاد إلى حقب الظلام الفاشية، ويعيد الدولة البوليسية في أقبح صورها القمعية، وترجع مصر في عهد السيسي إلى 24 يناير 2011. 

“الحرية والعدالة” تقدم الحصاد المر لعام “رسمي” من اغتصاب السيسي، سبقه عام “فعلي” لإدارة البلاد من خلف الكواليس في مشهد تصدره “الطرطور” ومر عليه مرور الكرام، وتفتح في أولى حلقات الحصاد ملف البطالة، الذي أتى على رأس أولويات قائد الانقلاب قبيل هزلية الانتخابات الرئاسية.

 

سوق العبور 

البطالة التى تضرب المجتمع المصري فى مقتل، توقفت أرقامها عند قائد الانقلاب عند حاجز 3000 عاطل في بر مصر، وهو دفع الرجل العسكري للتفكير خارج الصندوق وطرح مشروع خيالي من أجل استيعاب تلك الطاقات المهدرة في واحد من أكثر المشروعات القومية في سوق العبور.

وكشف السيسي عن ملامح هذا المشروع الناجع بتسليم ألف سيارة “نصف نقل” للشباب من أجل نقل الخضراوات والفاكهة من سوق العبور بالقليوبية إلى كافة مدن ومحافظات الجمهورية، ويعمل على كل سيارة إلى جانب السائق اثنين من الشباب ما يعني استيعاب هذا المشروع إلى قرابة 3 آلاف عاطل فى حل سحري. 

 

أرقام حكومية 

ومع انقضاء العام الأول لم يوفر السيسي سيارات الخضار، ولا يزال الـ3000 شاب ينتظرون تنفيذ وعد قائد الانقلاب، إلا أنه من بين تلك الأجواء السلبية بشرت حكومة العسكر الشعب المصري بأن البطالة في طريقها إلى زوال مع مشروعات “فناكيش” الانقلاب، وأكد الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر عن انخفاض معدل البطالة إلى 12.8% خلال الربع الأول من العام 2015، مقابل 12.9% خلال الربع السابق عليه، وكان قد سجل 13.4% خلال الربع ذاته من العام 2014.

وأرجع الجهاز – في بيان له – الانخفاض خلال الفترة من شهر يناير إلى شهر مارس من العام الجاري إلى التحسن الذي طرأ على الأنشطة الاقتصادية، وارتفاع حجم قوة العمل لتبلغ 27.7 مليون فرد خلال الربع الأول بزيادة قدرها 36 ألف فرد بنسبة 0.1% عن الربع الرابع من العام الماضي، وبزيادة قدرها 149 ألف فرد بنسبة 0.5% عن الربع ذاته من العام 2014.

وأشار إلى انخفاض عدد العاطلين ليبلغ 3.5 ملايين متعطل من إجمالي قوة العمل بانخفاض قدره 21 ألفًا عن الربع السابق وبانخفاض قدرة 152 ألفًا عن نفس الربع للعام 2014.

أرقام الحكومة التي بطبيعة الحال تختلف عن أرقام السيسي، كذبتها الإحصاءات التي صدرت عن جهات دولية وإقليمية ومحلية، حيث أكدت “يونيسيف” أن البطالة في مصر تتجاوز المعلن بـ13.4%، وهو ما أكده هاني توفيق  رئيس الاتحاد العربي للاستثمار المباشر بأن البطالة في مصر لا تقل عن 45%عند إضافة البطالة المقنعة.

واعتبر أحمد حسن البرعي وزير القوى العاملة والهجرة السابق أن نسبة البطالة في مصر بين الشباب دون التعليم الجامعي تتراوح بين 9% إلى 10%، بينما ترتفع بين خريجي الجامعات إلى ما يقرب من 45%، مضيفًا أنه لا بد من توفير 10 ملايين فرصة عمل بحلول عام 2020، وذلك لمواجهة أزمة البطالة التي تعانيها مصر.

 

مصانع “مفيش”

أكاذيب السيسي حول علاج البطالة من خلال المشروعات التي رفض الكشف عنها “عشان خايف من الأشرار”، فضحتها بيان أصدره الاتحاد المصري للعمال والفلاحين في أكتوبر الماضي، عن إغلاق 4 ألاف و500 مصنع حتى الآن، ما أسفر عن تشريد 250 ألف عامل مصري عدد كبير من هذه المصانع يتواجد في الأقاليم والباقي يتوزع على المدن الصناعية الكبرى.

وأكد د. رشاد عبده رئيس المنتدى الاقتصادي المصري أن معدل البطالة يتفاقم بسبب إغلاق هذه المصانع أبوابها، موضحًا أن هذه المصانع أجبرت على إغلاق أبوابها بسب تردي الوضع الاقتصادي والأمني؛ حيث إن كثير من منتجاتها حدث لها ركود، وازدادت مديونيات تلك المصانع، الأمر الذي جعلها مضطرة لوقف نشاطها، فلم يكن هناك مساندة من الدولة وقتها. وزاد محمود برعي – أمين عام جمعية مستثمري 6 أكتوبر- من الشعر بيت، مشيرًا إلى أن هناك مصانع على وشك أن تغلق هي الأخرى، بخلاف 670 مصنعًا مغلقًا في أكتوبر وحدها، وذلك بسبب تفاقم الديون عليها، مما يهدد بكارثة حقيقية في الصناعة المصرية، موضحًا أنه لا يصح أن تتحدث الدولة عن جذب الاستثمارات ونحن في نفس الوقت نغلق المصانع على مواطنيها.

وكشف الاتحاد العام لنقابات عمال مصر أنه تم إغلاق 3500 شركة صغيرة ومتوسطة، من هذه الشركات شركة أسيك للتعدين “آسكوم”، حيث شهدت توقفًا للأعمال في بعض القطاعات، وبالأخص مشروع الشركة في شمال سيناء، فضلًا عن تعثر أعمال الإنتاج والبيع، كما تأثرت حركة البيع والإنتاج في شركة الكربونات بمحافظة المنيا، غيرها من مشروعات الشباب الصغيرة ومتناهية الصغر.

 

مرسيدس وأخواتها

ومع مرور 365 يومًا من اغتصاب السيسي للسلطة، ساهم هروب رأس المال الأجنبي خارج اقتصاد القمع فى تفاقم أزمة البطالة، حيث أعلنت شركة “مرسيدس” الألمانية للسيارات انسحابها من الشركة المصرية الألمانية للسيارات (إجا) في مايو الماضي بعد تردي الأوضاع.

 وتوقعت غرفة الصناعات الهندسية خروج شركة «بى إم دبليو» الألمانية من السوق المصرية، بسبب الاضطراب الذي تشهده صناعة السيارات في مصر في عهد الانقلاب، وعدم وجود رؤية واضحة لتلك الصناعة في المدى القريب أو المتوسط.

وتراجعت مجموعة «هوندا» العالمية لتصنيع السيارات عن فكرة إنشاء مصنع لتجميع السيارات فى مصر مؤخرًا، وأبلغت «الغرفة» بتراجعها عن إنشاء مصنع لها، مبررة ذلك بأن الأفضل لها إدخال سياراتها لمصر دون رسوم جمركية.

وأغلقت شركة “باسف” الألمانية للكيماويات أبوابها، كما أعلنت شركة “جنرال موتورز الأمريكية” أنها أوقفت الإنتاج في مصنعها لتجميع السيارات بمدينة السادس من أكتوبر بمصر، وذكرت أنها أغلقت مكتبها المحلي هناك بعد استخدام القوى الأمنية المصرية الذخيرة الحية والجرافات والقنابل المسيلة للدموع بمجزرة فض اعتصامي رابعة والنهضة، ما أدى لمقتل مئات.

وأعلنت “رويال داتش شل”، أكبر شركة نفط أوروبية، غلق مكاتبها في مصر فى أكتوبر قبل الماضى، وأوقفت شركة يلدز التركية للصناعات الغذائية إنتاجها في مصر بسبب الاضطرابات التي شهدتها البلاد بعد الانقلاب العسكري، لتلحق بها عشرات الشركات التركية. وتضم قائمة الشركات العملاقة الراحلة من مصر، “إنتل Intel العالمية”، التي أغلقت مكاتبها العاملة بقطاع التدريب والتطوير الهندسي، وسرحت العاملين، ولحقت بها شركة “ياهو” العالمية بعد أيام معدودات من الانقلاب العسكري.

وقررت شركة “توماس كوك” الألمانية للسياحة والسفر-أحد أكبر الشركات السياحية العاملة فى مصر- وقف النشاط، ورحلت «tui» الألمانية إلى غير رجعة، قبل أن يفقد سوق العمل 7 آلاف مصرى كانوا يعملون في مصانع “إلكترولوكس” السويدية للأجهزة المنزلية وظائفهم، بعد أن حذا هذا المصنع حذو جنرال موتورز وتويوتا ومرسيدس وغيرهم.

 

السياحة تنقذ “السيسي”

ومع اتجاه السيسي لحل أزمة البطالة، حركة مدرعاته ومقاتلاته من أجل ضرب توتير الأجواء في شبه جزيرة سيناء تحت مزاعم الحرب على الإرهاب، رغم ما تمثله تلك المنطقة من أهمية سياحية للدخل القومي، وفي ظل الفشل المتوالي في ملف السياحة كشف تقرير صادر عن القطاع السياحي في 2014 الاستغناء عن 90%من العمالة المؤقتة وهي عمالة موسمية لا يتوافر لها شروط تعاقد قانوني، و20% من العمالة المنتظمة.

وأعلن الاتحاد المصري للغرف السياحية عن إغلاق 190 فندقًا، منها نحو 97 فندقًا في محافظة البحر الأحمر و47 فندقًا ومنتجعًا في جنوب سيناء بسبب توقف السياحة، والتي شهدت انخفاضًا شديدًا فيما تواجه الشركة الروسية للسياحة فى مصر شبح الإفلاس والتي تمثل أهم الروافد السياحية. سد النهضة وعلى وقع الجهل الذي يسيطر على قائد الانقلاب وافتقاد الرؤيا، لم يتوقف توقيع اتفاقية سد الخراب مع الجانب الإثيوبي عند حد التنازل عن حصة مصر التاريخية فى مياه النيل، وإنما ساهمت النكبة التي جرها السيسي على مصر في مضاعفة أرقام العاطلين في السنوات القادمة بدلا من تخفيض الأرقام كما زعمت حملة السيسي.

الدكتور أحمد فوزي دياب خبير المياه والأراضي بالأمم المتحدة وأستاذ المياه بمركز بحوث الصحراء أكد أن سد النهضة سوف يؤثر على الزراعة المصرية بشكل كبير جدًّا، وسيتسبب في وجود حالة من نقص الغذاء لدى المصريين؛ الأمر عند هذا الحد معلوم للجميع.

إلا أن دياب كشف عن تهديد نحو 8 ملايين مصري يعملون في قطاع الزراعة بالبطالة، لافتًا إلى أن جميع المنظمات الدولية لا تستطيع بأن تقدم أي تمويل مادي أو فني لأي من دول حوض النيل، خصوصًا في حالة النزاع. حفتر والحوثي ودفع الانقلاب ثمن الوقوف إلى جانب الانقلاب الدموي في ليبيا غاليًا من دماء المصريين أولاً، ومن تفاقم أرقام العائدين دون عمل من بلد الجوار المتوتر لينضموا إلى قافلة العاطلين على مقاهي مصر دون عمل، في رقم مهدد بالزيادة مع تواصل توافد المصريين هربًا من جحيم مليشيا حفتر.

وكشفت بيانات الوصول والسفر الرسمية بمنفذ رفح، في أبريل الماضي، عودة 35 ألفًا و439 مصريًا، منذ 16 فبراير الماضي، عقب توجيه سلاح الجو المصري الضربات الجوية ضد المدنيين في مدينة درنة الليبية. وأكدت المنظمات الحقوقية في بيانات عدة، أن حجم العمالة المصرية في ليبيا يتجاوز مليونًا ونيفًا في مختلف التخصصات، وهو الأمر الذي ينذر بكارثة حقيقية على الاقتصاد المصري؛ بسبب توقف ضخ العملة من جانب هؤلاء العاملين، فضلاً عن تفاقم أزمة العاطلين في ظل مطالب العائدين بتعويضات مالية وتوفير فرص عمل.

وتوقع مصدر دبلوماسي عودة نحو 70% من العمالة المصرية في ليبيا خلال الأسابيع القليلة القادمة، مشيرًا إلى أن عدد المصريين الفارين من ليبيا خلال الأسابيع القليلة الماضية يقدر بحوالي 200 ألف عامل منذ انقلاب حفتر، ليزيد العدد إلى ما يقرب من 500 ألف عامل آخر عادوا بالفعل إلى القاهرة منذ الانقلاب.

ومن ليبيا إلى اليمن ومنها إلى سوريا، لا تبدو الأمور مغايرة خاصة فيما يتعلق بتوتر الأوضاع في البلدين الخليجي والشامي، خاصة بعد قرار موقف القاهرة من الحوثي الذي هدد آمن المصريين في صنعاء وتراخيها من المشاركة في عاصفة الحزم ما جعلهم في مرمي غضب أهل الجنوب، كما يعاني المصريون من غضب شعبي عارم في سوريا على خلفية موقف الانقلاب من اللاجئين وحملات التشويه الإعلامي بحق السوريين؛ ما يفتح الباب أمام استقبال الآلاف من العاطلين الجدد.

 

الباعة الجائلون 

يدخل “الباعة الجائلون” ضمن أعداد العاطلين، إلا أنهم قرروا أن يبحثوا عن لقمة عيش في الشوارع بعد أن يأسوا من الحكومات المتعاقبة، وفي ظل ملاحقات البلدية الدائم للباعة وفرض إتاوات، قرروا أن يدعموا العسكر في الانقلاب وملاحقة الثوار حتى يأمنوا مكر البيادة، وواجهوا المتظاهرين العزل في رمسيس بالسلاح والقتل فى مجرزتي “رمسيس الأولي والثانية”، إلا أن الانقلاب دار دورته لينقلب على حلفاء أمس وقرر أن يطرد البائعين من الميادين.

عبد الرحمن محمد -أمين عام نقابة الباعة الجائلين- أكد أنه تم حصر عدد الباعة الجائلين بميدان رمسيس، وذلك بمعرفة خمس لجان وجاء العدد 1150 بائعًا متجولاً، مضيفًا أن ما تم إنشاؤه كمكان مرخص للباعة هو 600 كشك فقط وتم تجاهل باقي أعداد الباعة.

وأشار أن الأكشاك الجديدة مجرد باكيات ولا يوجد لها أبواب تغلق، مضيفا أن الأكشاك هذه ليست مرخصة ولم يعطوا للباعة رخصة للعمل بها، بل مجرد رقم مثلما حدث في مجمع الترجمان الذي أصبح الآن «مقبرة»، وهو الأمر الذى ينسحب بالتبعية على الباعة الجائلين فى الجيزة وحلون ومدينة نصر، وسائر ميادين الجمهورية في ظل غياب الرؤساء وعشوائية القرارات. ومن الترجمان إلى مرسيدس إلى إثيوبيا إلى ليبيا، تكشف الأرقام النجاح الساحق الذي حققه قائد الانقلاب لعلاج أزمة البطالة خلال عام من الاستيلاء على السلطة، وتوثق صحة الأرقام التي ساقتها حكومة العسكر عن تراجع أعداد العاطلين في مصر، ويتواصل الحصاد المر لعام من حكم الـ”السفاح”.

وشهد الربع الأول من العام الجاري مواصلة الحراك النضال العمالي في كافة محافظات البلاد ضد سياسات حكومة السيسي الفاشلة بـ 393 احتجاجا عماليا خلال الربع الأول فقط من 2015، فيما أكد مركز المحروسة للبحوث والسياسات الاقتصادية أن عدد الاحتجاجات العمالية خلال عام 2014 بلغ 2274 احتجاجا عماليا ضمت كافة المهن والحرف وتنوعت بين مختلف عناصر المجتمع.

 

 

*تجديد حبس عصام دربالة 15 يومًا بتهمة التحريض على العنف

جددت نيابة أمن الدولة العليا، اليوم الثلاثاء، حبس عصام دربالة، القيادي بتنظيم الجماعة الإسلامية، 15 يومًا على ذمة التحقيقات؛ بدعوى التحريض على العنف والإرهاب، ومناهضة الدولة ومؤسساتها.

ولفقت النيابة لـ “دربالة” اتهامات تولي قيادة جماعة محظورة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور، الغرض منها تعطيل أحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة من مباشرة أعمالها، وحيازة منشورات ومطبوعات تتضمن ترويجا لأفكار مناهضة للانقلاب.

من جانبه، نفى دربالة كافة الاتهامات المنسوبة إليه، لدى مواجهته بها، مؤكدًا عدم ارتكابه أي منها.

 

 

 

*بعد تأييد حكم الحبس.. نشطاء لـ”أحمد موسى” من أعان ظالما سلطه الله عليه

سادت حالة من الفرحة والشماتة بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي عقب تأييد الحكم على الإعلامي المؤيد للانقلاب ودولة مبارك أحمد موسي، عقب إطلاق خصمه الناشط السياسي المنشق عن الانقلاب شادي العزالي حرب هاشتاج “# اقبضوا_علي_أحمد موسي“.

 

الهاشتاج عقب انطلاقه سجل أعلى ترند متداول على “تويتر “، وهذا دفع صاحب حساب ساخر سعد زغلول بتويتر”، للسخرية قائلاً “الراجل ده الناس كلها بتغزه وإن شاء الله الهشتاج دى ترند #اقبضوا_علي_احمدموسي“.

 وتابعت صاحبة حساب “just one ” ” هيغنولو في السجن، ادخل بقي يا احمد يا احمد، نورت زنزانتك يا احمد يا احمد“.

واقتبس عمر محمد مشهد من فيلم الزعيم عادل إمام للتعليق على لحظة استقبال أحمد موسى بالزنزانة “بصورة يقول فيها للزعيم اقلع”، قائلاً لمساجين لما يعملوا حفل استقبال لأحمد موسى. وقال نادر المصري إن من أعان ظالماً سلطه الله عليه فقال “احتراما للقضاء الشامخ.. المطاهر.. العادل من أعان ظالما سلطه الله عليه“.

فيما تمنى صاحب حساب “الموكوس”، يا ما نفسي اشوفك بالقميص الأحمر يا احمد يا موسى ههههههههههههههه “.

وعلقت إسراء علي الهاشتاج الذي سجل أعلى تداول عبر تويتر، بصورة لمنطوق الحكم على أحمد موسى #اقبضوا_علي_أحمدموسي. وتابعت إسراء في تغريدة أخرى، على وحدة تنفيذ الأحكام سرعة القبض ع المتهم الهارب من تنفيذ حكم قضائي بحبسه“.

 

وكتبت الإعلامية نادية أبو المجد: طب وبالنسبة للتحريض على القتل “أنا عايز دموالشماتة في أحكام الإعدام غير نشر الكراهية الكذب البواح منذ سنوات طويلة؟!. 

وتساءل الحقوقي هيثم أبو خليل عن مدى مصداقية تنفيذ الحكم قائلاً، المخبر أحمد موسى الحكم بحبسه تم تأييده اليوم ..هل أحد يتوقع من العصابة إنهم ينفذوا الحكم …؟“.

كانت محكمة جنح مدينة نصر، برئاسة المستشار سامر ذو الفقار، قد قضت في مارس الماضي، بحبس أحمد موسى عامين، وغرامة 20 ألف جنيه، لاتهامه بسب وقذف أسامة الغزالي حرب في برنامجه “على مسئوليتي، المذاع عبر فضائية “صدى البلد“. وأيدت محكمة مستأنف مدينة نصر اليوم الثلاثاء الحكم.

 

 

*طلاب ضد الانقلاب تؤسس حركة جديدة اسمها “سنتك سودا

علن المكتب التنفيذي لحركة “طلاب ضد الانقلاب” تدشينه مرحلة ثورية جديدة بالتزامن مع مرور عام على تنصيب عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، تحت شعار” سنتك سودا“.

وقالت الحركة، في بيان لها نشرته عبر صفحتها الرسمية على موقع “فيس بوك”: “تحل علينا بعد عدة أيام الذكرى الأولى لافتضاح كل أركان مؤامرة الانقلاب وتنصيب السيسي رئيسًا، عام مر مُذ خرج علينا الديكتاتور في حُلته منصبًا نفسه رئيسًا لمصر رغمًا عن أهلها، وتحت تهديد سلاح جيشها، وفي سبيل ذلك ارتكب أبشع الجرائم في حق الوطن وأهله“.

وأضافت: “عام مر عانى فيه كل المصريين من أزمات طاحنة وجرائم بشعة، ابتداءً من جرائم القتل الممنهجة والدماء التي غطت شوارع الوطن ولم تفرق بين أطيافه، مرورًا بجرائم الاعتقال، والإخفاء القسري، والتعذيب، وانتهاك كل حقوق الإنسان سواء الاجتماعية أو السياسية، فقد مارس نظام العسكر خلال هذا العام الدكتاتورية في أبشع صورها، وأصّلوا لكل معاني الطبقية والانقسام المجتمعي والتبعية المهينة، وكان ختام هذا العام بتصاعد موجة الإجرام حتى وصلت للتصفية الجسدية للشباب والطلاب وتصاعد أحكام الإعدامات المجرمة“.

وتابعت في بيانها:” وقد كان العنوان الأكبر لهذا العام هو الإنجازات الوهمية والوعود الزائفة التي حاول السيسي ونظامه عن طريقها بناء زعامة زائفة أو صنع التفاف شعبي حول نظامه، ولكن دون جدوى فقد افتُضحت المؤامرة”، وأشارت: “بعد ما يقرب من عامين من الانقلاب، وبعد مرور عام على وجود الديكتاتور بشكلٍ معلن- على رأس السلطة نقول له بشكل واضح لقد كانت (سنتك سودا)، ونتوجه بالدعوة لكل المصريين وكل الحركات الطلابية والشبابية للتوحد والخروج للشارع في مواجهة إجرام العسكر المتنامي“.

وأكدت الحركة:” في هذه الذكرى وبالتحديد في 8 يونيو، نعلن عن محطة ثورية جديدة ونؤكد أن تلك المحطة سيكون في مقدمتها الطلاب وعنوانها حشود شعبية ومواجهة حقيقية تؤكد قوة الثورة وتطور أدواتها وتزايد إيمان الجماهير بها، ونؤكد أن هذه الموجة من أهدافها وضع قوة الغضب الجماهيري في اختبار حقيقي على طريق الإعداد الثوري ليوم الحسم والانتصار الكبير الذي سيكون الطلاب هم طليعته الواعية وساعده القوي، فاستعدوا“.