الجمعة , 7 أغسطس 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » الأخبار المحلية » أكاذيب السيسي وصراع عزبة العسكر. . الثلاثاء 26 مايو. . السجن لكفيف والتهمة قناص
أكاذيب السيسي وصراع عزبة العسكر. . الثلاثاء 26 مايو. . السجن لكفيف والتهمة قناص

أكاذيب السيسي وصراع عزبة العسكر. . الثلاثاء 26 مايو. . السجن لكفيف والتهمة قناص

الشيخ ربيع ضرير ويسجن بتهمة القنص!

الشيخ ربيع ضرير ويسجن بتهمة القنص!

أكاذيب السيسي وصراع عزبة العسكر. . الثلاثاء 26 مايو. . السجن لكفيف والتهمة قناص

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* حكم بالإعدام على عادل حبارة و8 آخرين لاعتناق أفكار تكفيرية

قضت دائرة الإرهاب بمحكمة جنايات الزقازيق، في جلستها اليوم الثلاثاء، برئاسة المستشار صلاح حريز، بالإعدام شنقًا لتسعة أفراد بتهمة إعتناق أفكار تنظيم الدولة الإسلامية، وحيازة أسلحة نارية ومتفجرات.

والتسعة المقرر تنفيذ حكم الإعدام بحقهم من بينهم عادل محمد إبراهيم وشهرته عادل حبارة، وكانت الأجهزة الأمنية بالشرقية بالتعاون مع جهاز الأمن الوطني، قد ألقت القبض على المتهمين بمركز أبو كبير بمحافظة الشرقية.

ووجهت النيابة، للمتهمين تهم الانضمام لجماعة تكفيرية تحرض على تعطيل الدستور وقلب نظام الحكم واستهداف رجال الجيش والشرطة، وحيازة أسلحة نارية ومتفجرات،والاتصال بتنظيم الدولة واستقطاب الشباب لتسفيرهم للانضمام له، وتلقي أموال من جهات خارجية لتحقيق هذا الهدف، حسب تحقيقاتها.

وعقدت جلسة المحاكمة، بمحكمة بلبيس الجزئية لدواع أمنية، وسط حالة من الاستنفار الأمني والإجراءات التأمينية المشددة.

 

*وقفة ليلية بالعريش تنديدا بمجازر الانقلاب ضد ابناء سيناء

نظم أحرار العريش بالاشتراك مع أسر المعتقلين، وقفة إحتجاجية، مساء اليوم الثلاثاء ؛ بأحد احياء مدينة العريش في شمال سيناء، وذلك رفضا للانقلاب العسكري وتنديدا بالمجازر التي يرتكبها الانقلابيين بحق ابناء سيناء في رفح والشيخ زويد

ورفع المشاركون في الوقفة، لافتات كتب عليها “يسقط يسقط كل كلاب العسكر ، أنقذوا سيناء” ” لا للاعدامات ” و ” تحى صمود الرئيس محمد مرسي ” ولا لتهجير اهل سيناء ، ورددوا هتافات مناهضة للإنقلاب العسكري، وأخرى مطالبه بالافراج عن المعتقلين بسجون الانقلابيين.

وفي نهاية الوقفة طالبوا بضرورة تدخل منظمات المجتمع المدني وحقوق الانسان والمجتمع الدولي، لوقف الانتهاكات التي ترتكبها قوات الجيش الثاني الميداني ضد ابناء سيناء في معتقلات الجيش خاصه في “الكتيبة 101″ بالعريش و “سجن العازولي” بمعسكر الجلاء العسكري بالاسماعيلية، والذي يرحل لهما معظم المعتقلين السيناويين.

 

*مجندو الأمن المركزي يقطعون طريق الفيوم بني سويف

قطع مجندون في مركز تدريب فرق الأمن بالفيوم، قبل قليل، طريق الفيوم – بني سويف وأشعلوا النيران في إطارات السيارات، احتجاجًا على سوء إدارة العقيد هشام محمد الشحات للمعسكر.

وقال مصدر في فرق الأمن، إنها ليست المرة الأولى التي يحتج فيها المجندون فسبق لهم الاحتجاج وقطع الطريق مرتين في فترة تولي اللواء الشافعي حسن منصب مدير أمن الفيوم، احتجاجًا على سوء الإدارة.
وأكد المصدر، أن المجندين سيظلون في اعتصام مفتوح لحين التفاوض مع مدير الأمن الحالي اللواء يونس أحمد عمر الجاحر، أو مساعد الوزير لمنطقة شمال الصعيد اللواء الشافعي حسن.

 

 

*15 سنة سجن لكفيف.. والتهمة قناص

تكسير وترهيب وحمل سلاح أبيض وقطع طريق واستعراض قوة وقنص ضابط شرطة“.. تهماً عندما تسمعها تعتقد أن الفاعل يتمتع بكامل صحته، إلا أن الواقع خلاف ذلك تماما.
فالفاعل بحسب المحكمة الشيخ “ربيع أبو عيد” المتحدث الإعلامي لرابطة علماء الأزهر سابقا، “كفيف” من قرية الخياطة بدمياط، إلقى القبض عليه بتهمة توزيع منشورات لمقاطعة الدستور عام 2014، حٌكم عليه بـ6 شهور سجن، انتهت في يونيو من العام نفسه، وفي اليوم الذي انتهت فيه مدة حبسه علمت أسرته أنه لديه حكم غيابي بـ15 عام حبس والتهمة “قنص ضابط شرطة“.
الشيخ ربيع متهم في القضية رقم 17248 لسنة 2013 جنايات مركز دمياط المقيدة برقم كلي 328 لسنة 2014 المعروفة بـ ” قضية الشارعه الحربي”، والمتهم فيها 23 شخصاً آخر.
ووفقا لاتفاقية الإتحاد العالمى للمكفوفين فأن المادة 7 والمتعلقة بالحق فى الحماية والمساواة العادلة تضمنت “حق الحماية من كل أشكال العنف و #التعذيب والقسوة والتحقير والعقاب على يد أي من مؤسسات الدولة ، لما للمكفوفين وضعاف البصر من حساسية خاصة ضد الإساءة”.

 

*”بلاك بلوك” تعلن مسؤوليتها عن حرق «أتوبيسات الإسماعيلية»: “البادي أظلم”

أعلنت حركة تطلق على نفسها «بلاك بلوك الكتلة السوداء» بالإسماعيلية مسئوليتها عن إشعال النار في 5 أتوبيسات تابعة لنقابة السائقين لنقل الركاب بالمحافظة.

وقالت الحركة عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك»، الثلاثاء «نعلن مسؤليتنا الكاملة عن اشتعال النيران موقف الأوتوبيسات الجديد بالإسماعيلية، ردًا على الاشتباكات، التي دارت مؤخرًا مع مجموعات تابعه لنا، وإصابة أحد الشباب بجراح خطيرة، كما نؤكد على أن هذا بداية تصعيدية، والعين بالعين والباديء أظلم«، كما ورد بالصفحة.

كان مجهولون قاموا بإشعال النار في عدد 5 اوتوبيسات في ساعة مبكرة من فجر اليوم الثلاثاء تابعة لجمعية نقابة السائقين لنقل الركاب بالإسماعيلية داخل موقف الركاب الرئيسي بمدينة الاسماعيلية بدائرة قسم ثالث، دون وقوع إصابات.

تلقي اللواء منتصر ابوزيد مدير أمن الاسماعيلية اخطار من اللواء جمعة توفيق مساعده للأمن العام بالاسماعيلية يفيد بقيام مجهولين بإشعال النار في عدد من اتوبيسات نقل الركاب داخل موقف الاسماعيلية الرئيسي، انتقل على الفور رجال الحماية المدينة وتم السيطرة على الحريق، وتبين من المعاينة الأولية أن مجهولين قاموا بإشعال النار في عدد 5 اتوبيسات تابعة لجمعية نقابة السائقين لنقل الركاب بالإسماعيلية، مما أدى إلى احتراق اتوبيسات ال5 بنسبة 90%، من بينهم اتوبيسان معطلان بالجمعية، ويقوم خبراء الإدارة الجنائية بمعاينة موقع الحريق، وأخذ عينات من الاتوبيسات المحترقة وماحولها لمعرفة أسباب وقوع الحريق، ولم يسفر الحادث أي وقوع أي إصابات بشرية.

 

*السجن 300 سنه لـ 60 من رافضى حكم العسكر بالشرقية

قضت محكمة بلبيس بمحافظة الشرقية الدائرة السادسة المعروفه بدائرة الارهاب في القضية المعروفة اعلاميا بقضية الـ”64″ خمس سنوات لـ60 من رافضى حكم العسكر ووضعهم تحت المراقبة لـ5 سنوات أخرى، كما قضت بالبراءة لـ4 وهم محمد عبدالمنعم كلية التكنولوجيا والتنمية جامعة الزقازيق والسيد شعبان كلية الآاب جامعة الزقازيق وعلى حسن كلية التربية جامعة الزقازيق وعبد الله سليمان كلية التربية جامعة الزقازيق.

ومن بين المحكوم عليهم فى القضية عدد من القيادات السياسية والحزبية والقيادات الطلابية والشبابية وأعضاء مجلسي الشعب والشورى بمحافظة الشرقية وعدد من أساتذة ومدرسي كليات جامعة الزقازيق منهم طارق الجابري محامي وعضو لجنة الحريات بنقابة المحامين وأمين شباب حزب الحرية والعدالة بالشرقية وعمر موسى المتحدث باسم طلاب الإخوان المسلمين بجامعة الزقازيق وإبراهيم أبو راضي المتحدث باسم طلاب ضد الإنقلاب بجامعة الزقازيق وثلاثة من أعضاء مجلس اتحاد طلاب جامعة الزقازيق 2013 و أحمدي حمودة المتحدث باسم اتحاد طلاب جامعة الزقازيق لعام 2013 ورؤساء الإتحادات الطلابية بكليات الحقوق والآداب والتكنولوجيا والتنمية وبعض الرموز الطلابية باتحاد طلاب جامعة الزقازيق 2012 صدر الحكم برئاسة المستشار صلاح حريز، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين شريف بركات وأحمد مصطفى.

 

*بالفيديو.. لحظة قبض القوات الخاصة المصرية على القائد القسامي “رائد العطار” من غزة

نشرت الكتلة الإسلامية -الذراع الطلابي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- مقطعا مصورا لمشهد تمثيلي يحاكي مشهد محاصرة قبر الشهيد القائد في كتائب القسام رائد العطار، على خلفية إحالة أوراقه للمفتي في مصر فيما يعرف بقضية اقتحام السجون.

وأحالت محكمة جنايات القاهرة أوراق أكثر من مائة شخص للمفتي تمهيدا للحكم عليهم بالإعدام، ومن بينهم الشهيد رائد العطار أحد قادة كتائب عز الدين القسام، والأسير في سجون الاحتلال حسن سلامة، وذلك في قضية اقتحام سجن وادي النطرون إبان ثوة 25 يناير/كانون الثاني 2011.

واستشهد العطار واثنان من قادة كتائب القسام هما محمد أبو شمالة ومحمد برهوم في قصف إسرائيلي لمنزل كانوا يتواجدون به في حي تل السلطان بمدينة رفح في أغسطس/آب من العام 2014، خلال العدوان على قطاع غزة.

ويتضمن المشهد التمثيلي قيام قوات مصرية باقتحام المقبرة التي يوجد فيها جثمان الشهيد، ومحاصرة القبر والمناداة على الشهيد وطلب تسليم نفسه (رائد العطار سلم نفسك القبر محاصر).

وأثارت إحالة أوراق الشهيد العطار وعدد من الشهداء والأسرى للمفتي للحكم عليهم بالإعدام، موجة غضب بين الفلسطينيين تجاه القضاء المصري.

وعبرت حركة حماس عن رفضها هذه الأحكام التي تستهتر بكل القيم الإنسانية والإسلامية والقومية والقانونية التي مارسها القضاء المصري بحق الشعب الفلسطيني ومقاومته.

وقال الناطق باسم حماس سامي أبو زهري “نرى في هذا الحكم حكماً مسيساً لا يمت إلى القضاء ولا إلى العدالة بأي صلة كونه بنى حكمه على غياب الأدلة وتزوير الحقائق، وما بني على باطل فهو باطل“.

https://www.youtube.com/watch?v=9M5gSVT6IIY

 

*تجديد حبس 3 حرائر ببني سويف 15 يومًا للمرة العاشرة على التوالي

قضت نيابة بنى سويف فى جلستها المنعقدة بمجمع محاكم بني سويف ، اليوم الثلاثاء، بتجديد حبس الفتيات الثلاث اسراء ومها وشيماء 15 يوما على ذمة التحقيق في اتهامهم بقضايا ملفقة وذلك للمرة العاشرة على التوالى
حيث حضرت المعتقلتان مها وشيماء فيما تغيبت عن جلسة اليوم الطالبة اسراء لعدم احضارها من سجن القناطر

كانت داخليه الانقلاب قد اعتقلت فى 20 من يناير من العام الجارى الطالبة اسراء خالد سعيد من منزلها والتى توفى والدها مطلع شهر مارس الماضى داخل السجن المركزى ببنى سويف نتيجة تدهور حالته الصحية.

كما اعتقلت عشوائيا فى 23 يناير الطالبتين مها وشيماء ولفقت النيابة للفتيات تهم تتعلق بالتحريض على قتل ضباط شرطة وحرق محولات كهربائية وحرق نادى قضاة بنى سويف ووقف حركة المرور

جدير بالذكر ان الطالبات الثلاث المعتقلات منذ اكثر من 4 اشهر يتلقين امتحانهن داخل السجن فى ظروف صعبة.

 

 

*هيومن رايتس مونيتور” تطالب بمحاكمة قادة الداخلية بتهمة القتل خارج إطار القانون

أرسلت منظمة هيومن رايتس مونيتور، شكوى عاجلة إلى المقرر الخاص بالقتل خارج إطار القانون في الأمم المتحدة ، بشان زيادة حالات القتل خارج القانون التي تقوم بها قوات أمن الانقلاب .
وقالت المنظمة – في بيان لها: إن الشرطة المصرية قتلت 5 خارج القانون خلال أسبوع، منهم إسلام عطيتو (الطالب بكلية الهندسة في جامعة عين شمس) ، وسيد عبدربه عزبة النخل بالقاهرة ، والطفل أحمد حفناوي شحاته (15 عامًا)، الذي لقي حتفه الجمعة 22 مايو جراء إصابته برصاص الشرطة أثناء تواجده أمام منزله بقرية ناهيا في الجيزة.

بالإضافة إلى أحمد حسن عبد اللطيف مرعي، فني هندسة بالإدارة الصحية في حلوان، وسعيد سيد أحمد السيد وأكدت المنظمة أن تلك الجرائم ليست الأولى من نوعها التي يرتكبها رجال الشرطة المصرية، فخلال الشهر الماضي تكرر الأمر مع مواطن يدعى “همام محمد أحمد عطية” الذي قتل في منزله أمام أطفاله.

 وطالبت المنظمة المجتمع الدولي والمقرر الخاص بالقتل خارج نطاق القانون في الأمم المتحدة، بضرورة التدخل للوقوف على الأوضاع الحقوقية المتدنية في مصر، بعدما دق جرس الإنذار بتزايد حالات القتل خارج إطار القانون ، وتزايد أعداد القتلى على يد جهاز الشرطة ، مع ضرورة إقامة محاكمات عادلة لقادة وضباط جهاز الشرطة الذين يعطون الأوامر ويقومون بتنفيذ تلك الجرائم، والمتسترين عليها كالأجهزة القضائية.

 

*جلوبال بوست ساخرة: في مصر.. الاستئناف علي الأحكام بعد تنفيذ الإعدام!!

تهكمت صحيفة”جلوبال بوست”الأمريكية علي الاستئناف علي أحكام شهداء “عرب شركس” الستة بعد تنفيذ حكم الإعدام في حقهم الأسبوع قبل الماضي.

وفي مستهل تقرير لمراسلة الصحيفة بالقاهرة لورا ديان، بعنوان “الحكومة العسكرية بدأت تنفيذ الإعدام باتهامات سياسية علنية”، قالت: منذ الانقلاب علي الرئيس محمد مرسي ، صدرت أحكام إعدام جماعية ضد المئات من أنصاره ، مشيرة إلي أنه منذ ما يزيد على أسبوع، أعدم ستة أشخاص، في اتهامات تتعلق بالانتماء لجماعة أنصار بيت المقدس، ومهاجمة قوات أمنية.

وأشار التقرير إلي أن الإعدامات الستة للمناهضين السياسيين تمثل أولى حالات القتل السياسي العلني التي يؤمر بها تحت قيادة السيسي، وتعيد إلى الأذهان حالات قتل أخرى لشخصيات سياسية معارضة بعد تحولات عنيفة في السلطة، مثلما شهدته إيران عام 1979، وليبيريا عام 1980، لكن يبقى الانتظار لمعرفة مدى عمق التشابهات.

 

*السيسي وشفيق.. صراع مصالح في عزبة العسكر

هجوم عنيف تشنه وسائل الإعلام المؤيده لقائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي ، ضد الهارب بالإمارات أحمد شفيق, وسط تهديدات باتخاذ إجراءات قضائية ضد تلك الوسائل. كان آخر هجوم ضد شفيق شنه “عمرو أديبواتهمه بأنه متآمر مع الأميركان والسعودية والإمارات وأطراف داخلية ورجال أعمال للانقلاب على السيسي.

من جانبه، قال المستشار يحيى قدرى، نائب رئيس حزب شفيق: إنه سيقاضي من أسماهم بمروجي الشائعات التى من شأنها إثارة الفتنة والفرقة بين الفريق أحمد شفيق والسيسى.

وأضاف قدرى، في تصريحات صحفية، أن الكلام الذى ورد بجريدة “الشروق”، أمس الإثنين، غير صحيح، ومحاولة للإساءة للفريق شفيق وحزب الحركة الوطنية، مشيرا إلى أن اﻷمر لم يتعد دعوة من مجموعة شباب لتكريم شفيق من خلال حملة أنت الرئيس”، وأكد أنه لن يتم فصل أى عضو مشارك بحملة “أنت الرئيس”؛ ﻷنهم تحركوا بصفتهم الشخصية وليس الحزبية كانت جريدة الشروق نشرت في عددها أمس الإثنين، تحت عنوان (من النظام إلى الفريق شفيق: لا عودة ولا سياسة.. ولأعوانه: “اتلموا).

 

*تأجيل هزلية اقتحام سجن بورسعيد لجلسة 31 مايو

أجلت محكمة جنايات بورسعيد، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، محاكمة 51 معتقلا في قضية أحداث سجن بورسعيد لجلسة 31 مايو.

كانت المحكمة قد انعقدت اليوم برئاسة المستشار محمد السعيد الشربيني، وعضوية المستشارين سعيد عيسى حسن، وبهاء الدين فؤاد توفيق تتهم نيابة الانقلاب المعتقلين بقتل الضابط أحمد البلكي، وأمين شرطة أيمن العفيفي، و40 آخرين، وإصابة أكثر من 150 آخرين

 

 

*صحيفة تركية: ساويرس يسعي للسيطرة على “يورونيوز” لمحاربة أردوغان

كشفت صحيفة تودايز زمان التركية عن سعي رجل الأعمال نجيب ساويرس للاستحواذ على الحصة الأكبر من شبكة ” يورو نيوز” الشهيرة عالميًّا – التي يقع مقرها بفرنسا، بما يجعله قادرا على التحكم في محتواها وتوجيهه للهجوم على حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم.
وقالت الصحيفة – في تقرير لها: إن ساويرس سيكون له كلمة رئيسية في محتوى القصص الخبرية للشبكة، بعد امتلاكه نصيب الأسد من الأسهم، وهو ما يتيح له إجبار يورو نيوز على بث ادعاءات ضد أردوغان وحكومته.

وأشارت إلى تجميد العلاقات الدبلوماسية بين تركيا ومصر منذ انقلاب الجيش على الرئيس محمد مرسي، في منتصف عام 2013.

يذكر أن المفوضية الأوروبية أسست يورو نيوز عام 1993، وتبث موادها في تسع لغات، ويتابعها يوميا حوالي 350 مليون شخص في العالم.

 

*فيديو.. “الحصاد المر”.. 8 ملفات فشل أكاذيب السيسي في حل أزمة “البطالة

* “عربيات الخضار” علاج السيسي السحري لحل أزمة البطالة

*  الإحصاء يزيف أعداد العاطلين.. وحقوقيون: 45% بلا عمل

* إغلاق 8 آلاف مصنع ومشروع.. تشريد 500 آلف عامل

* هروب الشركات الأجنبية من جحيم السيسي.. تشريد آلاف الموظفين

* السياسات الإجرامية حاصرت مليون عامل مصري في ليبيا 

 

5 يونيو ليست ذكرى “النكسة” التي عاشها الشعب المصري في ستينيات القرن الماضي على وقع الاحتلال الصهيوني وحسب، وإنما ذكرى «النكبة» التي يعيشها الجيل الحالي بعد الانقلاب العسكري على ثورة 25 يناير ومرور 365 يومًا على وصول دبابة عبدالفتاح السيسي إلى القصر الرئاسي.

عام بالتمام والكمال مر على احتلال قائد الانقلاب العسكري لمقعد الرئيس، ليقود البلاد نحو الانهيار في شتى المجالات الأمنية والاقتصادية والخدمية والاجتماعية والسياسية، ويعود بالبلاد إلى حقب الظلام الفاشية، ويعيد الدولة البوليسية في أقبح صورها القمعية، وترجع مصر في عهد السيسي إلى 24 يناير 2011. 

“الحرية والعدالة” تقدم الحصاد المر لعام “رسمي” من اغتصاب السيسي، سبقه عام “فعلي” لإدارة البلاد من خلف الكواليس في مشهد تصدره “الطرطور” ومر عليه مرور الكرام، وتفتح في أولى حلقات الحصاد ملف البطالة، الذي أتى على رأس أولويات قائد الانقلاب قبيل هزلية الانتخابات الرئاسية.

 

سوق العبور 

البطالة التى تضرب المجتمع المصري فى مقتل، توقفت أرقامها عند قائد الانقلاب عند حاجز 3000 عاطل في بر مصر، وهو دفع الرجل العسكري للتفكير خارج الصندوق وطرح مشروع خيالي من أجل استيعاب تلك الطاقات المهدرة في واحد من أكثر المشروعات القومية في سوق العبور.

وكشف السيسي عن ملامح هذا المشروع الناجع بتسليم ألف سيارة “نصف نقل” للشباب من أجل نقل الخضراوات والفاكهة من سوق العبور بالقليوبية إلى كافة مدن ومحافظات الجمهورية، ويعمل على كل سيارة إلى جانب السائق اثنين من الشباب ما يعني استيعاب هذا المشروع إلى قرابة 3 آلاف عاطل فى حل سحري. 

 

أرقام حكومية 

ومع انقضاء العام الأول لم يوفر السيسي سيارات الخضار، ولا يزال الـ3000 شاب ينتظرون تنفيذ وعد قائد الانقلاب، إلا أنه من بين تلك الأجواء السلبية بشرت حكومة العسكر الشعب المصري بأن البطالة في طريقها إلى زوال مع مشروعات “فناكيش” الانقلاب، وأكد الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر عن انخفاض معدل البطالة إلى 12.8% خلال الربع الأول من العام 2015، مقابل 12.9% خلال الربع السابق عليه، وكان قد سجل 13.4% خلال الربع ذاته من العام 2014.

وأرجع الجهاز – في بيان له – الانخفاض خلال الفترة من شهر يناير إلى شهر مارس من العام الجاري إلى التحسن الذي طرأ على الأنشطة الاقتصادية، وارتفاع حجم قوة العمل لتبلغ 27.7 مليون فرد خلال الربع الأول بزيادة قدرها 36 ألف فرد بنسبة 0.1% عن الربع الرابع من العام الماضي، وبزيادة قدرها 149 ألف فرد بنسبة 0.5% عن الربع ذاته من العام 2014.

وأشار إلى انخفاض عدد العاطلين ليبلغ 3.5 ملايين متعطل من إجمالي قوة العمل بانخفاض قدره 21 ألفًا عن الربع السابق وبانخفاض قدرة 152 ألفًا عن نفس الربع للعام 2014.

أرقام الحكومة التي بطبيعة الحال تختلف عن أرقام السيسي، كذبتها الإحصاءات التي صدرت عن جهات دولية وإقليمية ومحلية، حيث أكدت “يونيسيف” أن البطالة في مصر تتجاوز المعلن بـ13.4%، وهو ما أكده هاني توفيق  رئيس الاتحاد العربي للاستثمار المباشر بأن البطالة في مصر لا تقل عن 45%عند إضافة البطالة المقنعة.

واعتبر أحمد حسن البرعي وزير القوى العاملة والهجرة السابق أن نسبة البطالة في مصر بين الشباب دون التعليم الجامعي تتراوح بين 9% إلى 10%، بينما ترتفع بين خريجي الجامعات إلى ما يقرب من 45%، مضيفًا أنه لا بد من توفير 10 ملايين فرصة عمل بحلول عام 2020، وذلك لمواجهة أزمة البطالة التي تعانيها مصر.

 

مصانع “مفيش”

أكاذيب السيسي حول علاج البطالة من خلال المشروعات التي رفض الكشف عنها “عشان خايف من الأشرار”، فضحتها بيان أصدره الاتحاد المصري للعمال والفلاحين في أكتوبر الماضي، عن إغلاق 4 ألاف و500 مصنع حتى الآن، ما أسفر عن تشريد 250 ألف عامل مصري عدد كبير من هذه المصانع يتواجد في الأقاليم والباقي يتوزع على المدن الصناعية الكبرى.

وأكد د. رشاد عبده رئيس المنتدى الاقتصادي المصري أن معدل البطالة يتفاقم بسبب إغلاق هذه المصانع أبوابها، موضحًا أن هذه المصانع أجبرت على إغلاق أبوابها بسب تردي الوضع الاقتصادي والأمني؛ حيث إن كثير من منتجاتها حدث لها ركود، وازدادت مديونيات تلك المصانع، الأمر الذي جعلها مضطرة لوقف نشاطها، فلم يكن هناك مساندة من الدولة وقتها. وزاد محمود برعي – أمين عام جمعية مستثمري 6 أكتوبر- من الشعر بيت، مشيرًا إلى أن هناك مصانع على وشك أن تغلق هي الأخرى، بخلاف 670 مصنعًا مغلقًا في أكتوبر وحدها، وذلك بسبب تفاقم الديون عليها، مما يهدد بكارثة حقيقية في الصناعة المصرية، موضحًا أنه لا يصح أن تتحدث الدولة عن جذب الاستثمارات ونحن في نفس الوقت نغلق المصانع على مواطنيها.

وكشف الاتحاد العام لنقابات عمال مصر أنه تم إغلاق 3500 شركة صغيرة ومتوسطة، من هذه الشركات شركة أسيك للتعدين “آسكوم”، حيث شهدت توقفًا للأعمال في بعض القطاعات، وبالأخص مشروع الشركة في شمال سيناء، فضلًا عن تعثر أعمال الإنتاج والبيع، كما تأثرت حركة البيع والإنتاج في شركة الكربونات بمحافظة المنيا، غيرها من مشروعات الشباب الصغيرة ومتناهية الصغر.

 

مرسيدس وأخواتها

ومع مرور 365 يومًا من اغتصاب السيسي للسلطة، ساهم هروب رأس المال الأجنبي خارج اقتصاد القمع فى تفاقم أزمة البطالة، حيث أعلنت شركة “مرسيدس” الألمانية للسيارات انسحابها من الشركة المصرية الألمانية للسيارات (إجا) في مايو الماضي بعد تردي الأوضاع.

 وتوقعت غرفة الصناعات الهندسية خروج شركة «بى إم دبليو» الألمانية من السوق المصرية، بسبب الاضطراب الذي تشهده صناعة السيارات في مصر في عهد الانقلاب، وعدم وجود رؤية واضحة لتلك الصناعة في المدى القريب أو المتوسط.

وتراجعت مجموعة «هوندا» العالمية لتصنيع السيارات عن فكرة إنشاء مصنع لتجميع السيارات فى مصر مؤخرًا، وأبلغت «الغرفة» بتراجعها عن إنشاء مصنع لها، مبررة ذلك بأن الأفضل لها إدخال سياراتها لمصر دون رسوم جمركية.

وأغلقت شركة “باسف” الألمانية للكيماويات أبوابها، كما أعلنت شركة “جنرال موتورز الأمريكية” أنها أوقفت الإنتاج في مصنعها لتجميع السيارات بمدينة السادس من أكتوبر بمصر، وذكرت أنها أغلقت مكتبها المحلي هناك بعد استخدام القوى الأمنية المصرية الذخيرة الحية والجرافات والقنابل المسيلة للدموع بمجزرة فض اعتصامي رابعة والنهضة، ما أدى لمقتل مئات.

وأعلنت “رويال داتش شل”، أكبر شركة نفط أوروبية، غلق مكاتبها في مصر فى أكتوبر قبل الماضى، وأوقفت شركة يلدز التركية للصناعات الغذائية إنتاجها في مصر بسبب الاضطرابات التي شهدتها البلاد بعد الانقلاب العسكري، لتلحق بها عشرات الشركات التركية. وتضم قائمة الشركات العملاقة الراحلة من مصر، “إنتل Intel العالمية”، التي أغلقت مكاتبها العاملة بقطاع التدريب والتطوير الهندسي، وسرحت العاملين، ولحقت بها شركة “ياهو” العالمية بعد أيام معدودات من الانقلاب العسكري.

وقررت شركة “توماس كوك” الألمانية للسياحة والسفر-أحد أكبر الشركات السياحية العاملة فى مصر- وقف النشاط، ورحلت «tui» الألمانية إلى غير رجعة، قبل أن يفقد سوق العمل 7 آلاف مصرى كانوا يعملون في مصانع “إلكترولوكس” السويدية للأجهزة المنزلية وظائفهم، بعد أن حذا هذا المصنع حذو جنرال موتورز وتويوتا ومرسيدس وغيرهم.

 

السياحة تنقذ “السيسي”

ومع اتجاه السيسي لحل أزمة البطالة، حركة مدرعاته ومقاتلاته من أجل ضرب توتير الأجواء في شبه جزيرة سيناء تحت مزاعم الحرب على الإرهاب، رغم ما تمثله تلك المنطقة من أهمية سياحية للدخل القومي، وفي ظل الفشل المتوالي في ملف السياحة كشف تقرير صادر عن القطاع السياحي في 2014 الاستغناء عن 90%من العمالة المؤقتة وهي عمالة موسمية لا يتوافر لها شروط تعاقد قانوني، و20% من العمالة المنتظمة.

وأعلن الاتحاد المصري للغرف السياحية عن إغلاق 190 فندقًا، منها نحو 97 فندقًا في محافظة البحر الأحمر و47 فندقًا ومنتجعًا في جنوب سيناء بسبب توقف السياحة، والتي شهدت انخفاضًا شديدًا فيما تواجه الشركة الروسية للسياحة فى مصر شبح الإفلاس والتي تمثل أهم الروافد السياحية. سد النهضة وعلى وقع الجهل الذي يسيطر على قائد الانقلاب وافتقاد الرؤيا، لم يتوقف توقيع اتفاقية سد الخراب مع الجانب الإثيوبي عند حد التنازل عن حصة مصر التاريخية فى مياه النيل، وإنما ساهمت النكبة التي جرها السيسي على مصر في مضاعفة أرقام العاطلين في السنوات القادمة بدلا من تخفيض الأرقام كما زعمت حملة السيسي.

الدكتور أحمد فوزي دياب خبير المياه والأراضي بالأمم المتحدة وأستاذ المياه بمركز بحوث الصحراء أكد أن سد النهضة سوف يؤثر على الزراعة المصرية بشكل كبير جدًّا، وسيتسبب في وجود حالة من نقص الغذاء لدى المصريين؛ الأمر عند هذا الحد معلوم للجميع.

إلا أن دياب كشف عن تهديد نحو 8 ملايين مصري يعملون في قطاع الزراعة بالبطالة، لافتًا إلى أن جميع المنظمات الدولية لا تستطيع بأن تقدم أي تمويل مادي أو فني لأي من دول حوض النيل، خصوصًا في حالة النزاع. حفتر والحوثي ودفع الانقلاب ثمن الوقوف إلى جانب الانقلاب الدموي في ليبيا غاليًا من دماء المصريين أولاً، ومن تفاقم أرقام العائدين دون عمل من بلد الجوار المتوتر لينضموا إلى قافلة العاطلين على مقاهي مصر دون عمل، في رقم مهدد بالزيادة مع تواصل توافد المصريين هربًا من جحيم مليشيا حفتر.

وكشفت بيانات الوصول والسفر الرسمية بمنفذ رفح، في أبريل الماضي، عودة 35 ألفًا و439 مصريًا، منذ 16 فبراير الماضي، عقب توجيه سلاح الجو المصري الضربات الجوية ضد المدنيين في مدينة درنة الليبية. وأكدت المنظمات الحقوقية في بيانات عدة، أن حجم العمالة المصرية في ليبيا يتجاوز مليونًا ونيفًا في مختلف التخصصات، وهو الأمر الذي ينذر بكارثة حقيقية على الاقتصاد المصري؛ بسبب توقف ضخ العملة من جانب هؤلاء العاملين، فضلاً عن تفاقم أزمة العاطلين في ظل مطالب العائدين بتعويضات مالية وتوفير فرص عمل.

وتوقع مصدر دبلوماسي عودة نحو 70% من العمالة المصرية في ليبيا خلال الأسابيع القليلة القادمة، مشيرًا إلى أن عدد المصريين الفارين من ليبيا خلال الأسابيع القليلة الماضية يقدر بحوالي 200 ألف عامل منذ انقلاب حفتر، ليزيد العدد إلى ما يقرب من 500 ألف عامل آخر عادوا بالفعل إلى القاهرة منذ الانقلاب.

ومن ليبيا إلى اليمن ومنها إلى سوريا، لا تبدو الأمور مغايرة خاصة فيما يتعلق بتوتر الأوضاع في البلدين الخليجي والشامي، خاصة بعد قرار موقف القاهرة من الحوثي الذي هدد آمن المصريين في صنعاء وتراخيها من المشاركة في عاصفة الحزم ما جعلهم في مرمي غضب أهل الجنوب، كما يعاني المصريون من غضب شعبي عارم في سوريا على خلفية موقف الانقلاب من اللاجئين وحملات التشويه الإعلامي بحق السوريين؛ ما يفتح الباب أمام استقبال الآلاف من العاطلين الجدد.

 

الباعة الجائلون 

يدخل “الباعة الجائلون” ضمن أعداد العاطلين، إلا أنهم قرروا أن يبحثوا عن لقمة عيش في الشوارع بعد أن يأسوا من الحكومات المتعاقبة، وفي ظل ملاحقات البلدية الدائم للباعة وفرض إتاوات، قرروا أن يدعموا العسكر في الانقلاب وملاحقة الثوار حتى يأمنوا مكر البيادة، وواجهوا المتظاهرين العزل في رمسيس بالسلاح والقتل فى مجرزتي “رمسيس الأولي والثانية”، إلا أن الانقلاب دار دورته لينقلب على حلفاء أمس وقرر أن يطرد البائعين من الميادين.

عبد الرحمن محمد -أمين عام نقابة الباعة الجائلين- أكد أنه تم حصر عدد الباعة الجائلين بميدان رمسيس، وذلك بمعرفة خمس لجان وجاء العدد 1150 بائعًا متجولاً، مضيفًا أن ما تم إنشاؤه كمكان مرخص للباعة هو 600 كشك فقط وتم تجاهل باقي أعداد الباعة.

وأشار أن الأكشاك الجديدة مجرد باكيات ولا يوجد لها أبواب تغلق، مضيفا أن الأكشاك هذه ليست مرخصة ولم يعطوا للباعة رخصة للعمل بها، بل مجرد رقم مثلما حدث في مجمع الترجمان الذي أصبح الآن «مقبرة»، وهو الأمر الذى ينسحب بالتبعية على الباعة الجائلين فى الجيزة وحلون ومدينة نصر، وسائر ميادين الجمهورية في ظل غياب الرؤساء وعشوائية القرارات. ومن الترجمان إلى مرسيدس إلى إثيوبيا إلى ليبيا، تكشف الأرقام النجاح الساحق الذي حققه قائد الانقلاب لعلاج أزمة البطالة خلال عام من الاستيلاء على السلطة، وتوثق صحة الأرقام التي ساقتها حكومة العسكر عن تراجع أعداد العاطلين في مصر، ويتواصل الحصاد المر لعام من حكم الـ”السفاح”.

وشهد الربع الأول من العام الجاري مواصلة الحراك النضال العمالي في كافة محافظات البلاد ضد سياسات حكومة السيسي الفاشلة بـ 393 احتجاجا عماليا خلال الربع الأول فقط من 2015، فيما أكد مركز المحروسة للبحوث والسياسات الاقتصادية أن عدد الاحتجاجات العمالية خلال عام 2014 بلغ 2274 احتجاجا عماليا ضمت كافة المهن والحرف وتنوعت بين مختلف عناصر المجتمع.

 

 

*تجديد حبس عصام دربالة 15 يومًا بتهمة التحريض على العنف

جددت نيابة أمن الدولة العليا، اليوم الثلاثاء، حبس عصام دربالة، القيادي بتنظيم الجماعة الإسلامية، 15 يومًا على ذمة التحقيقات؛ بدعوى التحريض على العنف والإرهاب، ومناهضة الدولة ومؤسساتها.

ولفقت النيابة لـ “دربالة” اتهامات تولي قيادة جماعة محظورة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور، الغرض منها تعطيل أحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة من مباشرة أعمالها، وحيازة منشورات ومطبوعات تتضمن ترويجا لأفكار مناهضة للانقلاب.

من جانبه، نفى دربالة كافة الاتهامات المنسوبة إليه، لدى مواجهته بها، مؤكدًا عدم ارتكابه أي منها.

 

 

 

*بعد تأييد حكم الحبس.. نشطاء لـ”أحمد موسى” من أعان ظالما سلطه الله عليه

سادت حالة من الفرحة والشماتة بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي عقب تأييد الحكم على الإعلامي المؤيد للانقلاب ودولة مبارك أحمد موسي، عقب إطلاق خصمه الناشط السياسي المنشق عن الانقلاب شادي العزالي حرب هاشتاج “# اقبضوا_علي_أحمد موسي“.

 

الهاشتاج عقب انطلاقه سجل أعلى ترند متداول على “تويتر “، وهذا دفع صاحب حساب ساخر سعد زغلول بتويتر”، للسخرية قائلاً “الراجل ده الناس كلها بتغزه وإن شاء الله الهشتاج دى ترند #اقبضوا_علي_احمدموسي“.

 وتابعت صاحبة حساب “just one ” ” هيغنولو في السجن، ادخل بقي يا احمد يا احمد، نورت زنزانتك يا احمد يا احمد“.

واقتبس عمر محمد مشهد من فيلم الزعيم عادل إمام للتعليق على لحظة استقبال أحمد موسى بالزنزانة “بصورة يقول فيها للزعيم اقلع”، قائلاً لمساجين لما يعملوا حفل استقبال لأحمد موسى. وقال نادر المصري إن من أعان ظالماً سلطه الله عليه فقال “احتراما للقضاء الشامخ.. المطاهر.. العادل من أعان ظالما سلطه الله عليه“.

فيما تمنى صاحب حساب “الموكوس”، يا ما نفسي اشوفك بالقميص الأحمر يا احمد يا موسى ههههههههههههههه “.

وعلقت إسراء علي الهاشتاج الذي سجل أعلى تداول عبر تويتر، بصورة لمنطوق الحكم على أحمد موسى #اقبضوا_علي_أحمدموسي. وتابعت إسراء في تغريدة أخرى، على وحدة تنفيذ الأحكام سرعة القبض ع المتهم الهارب من تنفيذ حكم قضائي بحبسه“.

 

وكتبت الإعلامية نادية أبو المجد: طب وبالنسبة للتحريض على القتل “أنا عايز دموالشماتة في أحكام الإعدام غير نشر الكراهية الكذب البواح منذ سنوات طويلة؟!. 

وتساءل الحقوقي هيثم أبو خليل عن مدى مصداقية تنفيذ الحكم قائلاً، المخبر أحمد موسى الحكم بحبسه تم تأييده اليوم ..هل أحد يتوقع من العصابة إنهم ينفذوا الحكم …؟“.

كانت محكمة جنح مدينة نصر، برئاسة المستشار سامر ذو الفقار، قد قضت في مارس الماضي، بحبس أحمد موسى عامين، وغرامة 20 ألف جنيه، لاتهامه بسب وقذف أسامة الغزالي حرب في برنامجه “على مسئوليتي، المذاع عبر فضائية “صدى البلد“. وأيدت محكمة مستأنف مدينة نصر اليوم الثلاثاء الحكم.

 

 

*طلاب ضد الانقلاب تؤسس حركة جديدة اسمها “سنتك سودا

علن المكتب التنفيذي لحركة “طلاب ضد الانقلاب” تدشينه مرحلة ثورية جديدة بالتزامن مع مرور عام على تنصيب عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، تحت شعار” سنتك سودا“.

وقالت الحركة، في بيان لها نشرته عبر صفحتها الرسمية على موقع “فيس بوك”: “تحل علينا بعد عدة أيام الذكرى الأولى لافتضاح كل أركان مؤامرة الانقلاب وتنصيب السيسي رئيسًا، عام مر مُذ خرج علينا الديكتاتور في حُلته منصبًا نفسه رئيسًا لمصر رغمًا عن أهلها، وتحت تهديد سلاح جيشها، وفي سبيل ذلك ارتكب أبشع الجرائم في حق الوطن وأهله“.

وأضافت: “عام مر عانى فيه كل المصريين من أزمات طاحنة وجرائم بشعة، ابتداءً من جرائم القتل الممنهجة والدماء التي غطت شوارع الوطن ولم تفرق بين أطيافه، مرورًا بجرائم الاعتقال، والإخفاء القسري، والتعذيب، وانتهاك كل حقوق الإنسان سواء الاجتماعية أو السياسية، فقد مارس نظام العسكر خلال هذا العام الدكتاتورية في أبشع صورها، وأصّلوا لكل معاني الطبقية والانقسام المجتمعي والتبعية المهينة، وكان ختام هذا العام بتصاعد موجة الإجرام حتى وصلت للتصفية الجسدية للشباب والطلاب وتصاعد أحكام الإعدامات المجرمة“.

وتابعت في بيانها:” وقد كان العنوان الأكبر لهذا العام هو الإنجازات الوهمية والوعود الزائفة التي حاول السيسي ونظامه عن طريقها بناء زعامة زائفة أو صنع التفاف شعبي حول نظامه، ولكن دون جدوى فقد افتُضحت المؤامرة”، وأشارت: “بعد ما يقرب من عامين من الانقلاب، وبعد مرور عام على وجود الديكتاتور بشكلٍ معلن- على رأس السلطة نقول له بشكل واضح لقد كانت (سنتك سودا)، ونتوجه بالدعوة لكل المصريين وكل الحركات الطلابية والشبابية للتوحد والخروج للشارع في مواجهة إجرام العسكر المتنامي“.

وأكدت الحركة:” في هذه الذكرى وبالتحديد في 8 يونيو، نعلن عن محطة ثورية جديدة ونؤكد أن تلك المحطة سيكون في مقدمتها الطلاب وعنوانها حشود شعبية ومواجهة حقيقية تؤكد قوة الثورة وتطور أدواتها وتزايد إيمان الجماهير بها، ونؤكد أن هذه الموجة من أهدافها وضع قوة الغضب الجماهيري في اختبار حقيقي على طريق الإعداد الثوري ليوم الحسم والانتصار الكبير الذي سيكون الطلاب هم طليعته الواعية وساعده القوي، فاستعدوا“.

 

عن Admin

التعليقات مغلقة