الجمعة , 20 أكتوبر 2017
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » متفرقات (صفحة 2)

أرشيف القسم : متفرقات

الإشتراك في الخلاصات<

خريطة ساعات الصوم لمناطق العالم في رمضان القادم ان شاء الله

ramadan1435خريطة ساعات الصوم لمناطق العالم في رمضان القادم ان شاء الله

شبكة المرصد الإخبارية

انتشرت في بعض وسائل الإعلام خرائط تبين عدد ساعات الصيام لرمضان المقبل بعضها اتسم بعدم الدقة، حيث حسب بعضها طول النهار وليس طول فترة الصيام، فطول النهار هو الفترة الممتدة من شروق الشمس إلى غروبها، في حين أن طول فترة الصيام هو الفترة الممتدة من طلوع الفجر وحتى غروب الشمس، ونعرض تاليا خارطة قام مركز الفلك الدولي بإعدادها تبين طول فترة الصيام لجميع مناطق العالم بالنسبة لرمضان القادم، وتحديدا بالنسبة لمنتصف رمضان وهو لا يفرق كثيرا عن بقية أيامه.

ونلاحظ من الخارطة أن أقصر فترة صيام هي في جنوب الكرة الأرضية، حيث أن الفصل في تلك المنطقة هو الشتاء خلافا للصيف الموجود في نصف الكرة الشمالي. وعليه تكون جنوب تشيلي والأرجنتين هي المنطقة اليابسة صاحبة أقصر فترة صيام وتبلغ حوالي 10 ساعات. وتزداد فترة الصيام كلما اتجهنا شمالا، لتكون جزر القمر أقصر دولة عربية من حيث فترة الصيام بواقع حوالي 12.5 ساعة وتليها الصومال.

أما في الجزيرة العربية فتكون أقصر فترة صيام في اليمن بواقع حوالي 14 ساعة وتليها جنوب السعودية وجنوب سلطنة عمان، ثم الإمارات وقطر والبحرين والكويت بواقع حوالي 15 ساعة، ثم العراق وبلاد الشام التي تترواح فترة الصيام فيها ما بين 15.5 و 16 ساعة، وكذلك الحال أيضا بالنسبة للدول العربية في إفريقيا.

وبالاتجاه شمالا أكثر نلاحظ أن فترة الصيام أصبحت طويلة حيث تبلغ في تركيا حوالي 17 ساعة، وفي شمال إيطاليا 18 ساعة وفي وسط فرنسا 19 ساعة، وفي جنوب ألمانيا 20 ساعة، ثم بعد ذلك تواجه المسلمين مشكلة اختفاء

علامة الفجر والعشاء، فلا توجد مواعيد حقيقة للفجر والعشاء في هذه الفترة في المناطق الواقعة شمال خط عرض 50 درجة، فعلى المسلمين في هذه المناطق تقدير مواعيد بديلة للفجر والعشاء ليمكنهم أداء الصلاة والصيام، وهذا موضوع كبير لطالما أثار الجدل سنويا عند الجالية المسلمة في تلك المناطق.

وبالاتجاه شمالا أكثر تظهر مشكلة أخرى شمال خط عرض 67 درجة وهي أن الشمس لا تغيب طيلة اليوم، وعلى المسلمين في تلك المناطق تقدير مواعيد بديلة لغروب الشمس وشروقها أيضا مما يجعل الأمر أكثر صعوبة في تلك المناطق، ومنها شمال كل من روسيا وفنلندا والسويد والنرويج وكندا.

لماذا اختار الله سبحانه وتعالى الغراب ليعلم الانسان طريقة الدفن؟

الغراب2لماذا اختار الله سبحانه وتعالى الغراب ليعلم الانسان طريقة الدفن؟

شبكة المرصد الإخبارية

 

ورد ذكر الغراب في القران الكريم في سورة المائدة
 
قال تعالى (وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ ابْنَيْ آدَمَ بِالْحَقِّ إِذْ قَرَّبَا قُرْبَانًا فَتُقُبِّلَ مِنْ أَحَدِهِمَا وَلَمْ يُتَقَبَّلْ مِنْ الآخَرِ قَالَ لأَقْتُلَنَّكَ قَالَ إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنْ الْمُتَّقِينَ (27 ) لَئِنْ بَسَطتَ إِلَيَّ يَدَكَ لِتَقْتُلَنِي مَا أَنَا بِبَاسِطٍ يَدِي إِلَيْكَ لِأَقْتُلَكَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ (28 )إِنِّي أُرِيدُ أَنْ تَبُوءَ بِإِثْمِي وَإِثْمِكَ فَتَكُونَ مِنْ أَصْحَابِ النَّارِ وَذَلِكَ جَزَاءُ الظَّالِمِينَ (29 )فَطَوَّعَتْ لَهُ نَفْسُهُ قَتْلَ أَخِيهِ فَقَتَلَهُ فَأَصْبَحَ مِنْ الْخَاسِرِينَ (30 ) فَبَعَثَ اللَّهُ غُرَابًا يَبْحَثُ فِي الأَرْضِ لِيُرِيَهُ كَيْفَ يُوَارِي سَوْأَةَ أَخِيهِ قَالَ يَاوَيْلَتَا أَعَجَزْتُ أَنْ أَكُونَ مِثْلَ هَذَا الْغُرَابِ فَأُوَارِيَ سَوْأَةَ أَخِي فَأَصْبَحَ مِنْ النَّادِمِينَ (31 ))
ومن المعلوم إن أول جريمة قتل نفس بشرية كانت بين ابني أدم (الأخوين قابيل وهابيل) حينما قتل قابيل أخاه هابيل والسبب هو إبليس وحسده وحقده وكرهه لآدم وذريته أعاذنا الله وإياكم من شر إبليس
وأن الله عز وجل بعث غراباً ليعلم بني أدم دفن موتاهم ولم يبعث طائر آخر.
اذن دور الغراب في هذه القصة هو تعليم الإنسان كيف يدفن موتاه
فلماذا أختاره الله سبحانة من دون المخلوقات ليكون المعلم الأول للأنسان ؟؟!!!
 
أثبتت الدراسات العلمية أن الغــراب هو أذكى الطيور وأمكرها على الأطــــلاق
ويعلل ذلك بأن الغراب يملك أكبر حجم لنصفي دماغ بالنسبة إلى حجم الجسم في كل الطيور المعروفة.
ومن بين المعلومات التي أثبتتها دراسات سلوك عالم الحيوان محاكم الغربان وفيها تحاكم الجماعة أي فرد يخرج على نظامها حسب قوانين العدالة الفطرية التي وضعها الله سبحانة وتعالى
الغراب 
ولكل جريمة عند جماعة الغربان عقوبتها الخاصة بها
 
فجريمة أغتصاب طعام الفراخ الصغار:
العقوبة تقضي بأن تقوم جماعة من الغربان بنتف ريش الغراب المعتدي حتى يصبح عاجزا عن الطيران كالفراخ الصغيرة قبل
اكتمال نموها.
 
وجريمة أغتصاب العش أو هدمه :
تكتفي محكمة الغربان بإلزام المعتدي ببناء عش جديد لصاحب العش المعتدى عليه.
 
وجريمة الأعتداء على أنثى غراب أخر :
تقضي جماعة الغربان بقتل المعتدي ضرباً بمناقيرها حتى الموت.
 
وتنعقد المحكمة عادة في حقل من الحقول الزراعية أو في أرض واسعة, تتجمع فيه هيئة المحكمة في الوقت المحدد, ويجلب الغراب المتهم تحت حراسة مشددة , وتبدأ محاكمته فينكس رأسه , ويخفض جناحه , ويمسك عن النعيق اعترافا بذنبه.، فإذا صدر الحكم بالإعدام
وثبت جماعة من الغربان على المذنب توسعه تمزيقاً بمناقيرها الحادة حتى يموت, وحينئذ يحمله أحد الغربان بمنقاره ليحفر
له قبراً يتواءم مع حجم جسده
يضع فيه جسد الغراب القتيل ثم يهيل عليه التراب أحتراماً لحرمة الموت
 
وهكذا تقيم الغربان العدل الإلهي في الأرض أفضل مما يقيمه كثير من بني أدم
 
الغراب في العلم الحديث
أثبت العلماء المختصون بدراسة علم سلوك الحيوانات والطيور في ابحاثهم ان الغراب من بين سائر الحيوانات والطيور الذي
يقوم بدفن موتاه
 

وفاة الدكتور منير الغضبان المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في سوريا سابقاً

munair-ghadbanوفاة الدكتور منير الغضبان المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في سوريا سابقاً

شبكة المرصد الإخبارية

توفي المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في سوريا سابقًا الداعية الإسلامي منير محمد الغضبان صباح الأحد بمدينة مكة المكرمة في المملكة العربية السعودية بعد معاناة طويلة مع المرض.

والدكتور غضبان مفكر وداعية إسلامية بارز من مواليد التل بريف دمشق عام 1942م، حصل على إجازة في الشريعة من جامعة دمشق عام 1967، وعلى دبلوم عام في التربية من ذات الجامعة عام 1968، وعلى ماجستير في اللغة العربية من معهد البحوث والدراسات العربية بالقاهرة عام 1972، ودكتوراه في اللغة الغربية من جامعة القرآن الكريم بالسودان عام 1997.

ونال الراحل جائزة سلطان بروناي للسيرة النبوية عام 2000 لجهوده في التأليف في ذلك المجال.

وللداعية غضبان أيضاً مؤلفات كثيرة، من أشهرها: فقه السيرة النبوية، الذي يعتبر مقررًا لمادة السيرة النبوية في جامعة أم القرى والعديد من الجامعات العربية والإسلامية، التربية الجهادية، التربية القيادية، التربية الجماعية، التربية السياسية.

وتولى الشيخ غضبان منصب المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في سورية عام 1985، كما تولى رئاسة مجلس الشورى في الجماعة لعدة سنوات.

الشيخ عبد المجيد الزنداني يزوج إحدى بناته مقابل مصحف

الشيخ عبد المجيد الزنداني

الشيخ عبد المجيد الزنداني

الشيخ عبد المجيد الزنداني يزوج إحدى بناته مقابل مصحف

شبكة المرصد الإخبارية

كشفت أبنه الشيخ عبد المجيد الزنداني أن والدها الشيخ عبد المجيد الزنداني قام الأسبوع الجاري، بتزويج إحدى بناته مقابل مهر عبارة عن مصحف.

وقالت أسماء إحدى بنات رئيس هيئة علماء اليمن (الزنداني) في صفحتها على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، إن والدها عقد قران أختها، الإثنين الماضي، مقابل مهر عبارة عن مصحف.

وبحسب أسماء، فإن والدها يشترط أن يكون مهر بناته 100 ريال يمني فقط (نصف دولار أمريكي)، غير أنهن اقترحن عليه أن يكون المهر مصحفاً بدلاً من المائة ريال، وهو ما تم بالفعل هذه المرة.

وأشارت أسماء الزنداني إلى أن بعضاً من أخواتها اللاتي تزوجن يحتفظن بالمائة ريال (المهر) داخل إطار مزخرف، ويعلقنه كلوحة وتحفة تذكارية.

ويعد غلاء المهور من أكبر المشاكل التي تواجه الشباب في اليمن، حيث يشترط الكثير من الآباء مبالغ مالية باهظة مقابل تزويج بناتهم، ما يجعل الكثير من الشباب متخوفون من الإقدام على هذه الخطوة.

وذكرت دراسة غير رسمية نشرت في العام 2010 عن وجود أكثر من نصف مليون إمرأة يمنية تجاوزت سن الثلاثين ولم تتزوج بعد

حكم الإحتفال برأس السنة (الكريسماس)

christmasحكم الإحتفال برأس السنة (الكريسماس)
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين، و العاقبة للمتقين ، و لا عدوان إلا على الظالمين، و أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، و أشهد أنّ محمدًا عبده و رسوله و بعد :
فيقول الله جل و علا في محكم التنزيل : { وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا} [الفرقان : 72].
قال ابن كثيرٍ رحمه الله في تفسيره لهذه الآية الكريمة : قال أبو العالية ، و طاوس، و محمد بن سيرين، ، و الضحاك، و الربيع بن أنس ، و غيرهم : (هي أعيادُ المشركين) .اهـ [تفسير بن كثير ج 3 ص 2097].
فعباد الرحمن حقاً هم الذين لا يشهدون ولا يحضرون أعياد المشركين فضلاً من أن يفعلوها.
و عن أنس قال : ( قدم رسول الله المدينة ولهم يومان يلعبان فيهما، فقال: (( ما هذان اليومان؟ )) قالوا: كنا نلعب فيهما في الجاهلية، فقال رسول الله : (( إن الله قد أبدلكم بهما خيراً منهما: يوم الأضحى، ويوم الفطر )) رواه أبو داود.
فالرسول صلى الله عليه و سلّم لم يقرهم على أعياد الجاهلية، ولكنه أقرَّ أعياد الإسلام، لأن الإسلام هو الذي يقرر لا غيره.
وجاء في صحيح البخاري أن عمر رضي الله تعالى عنه و أرضاه قال: ( اجتنبوا أعداء الله في عيدهم ) وجاء في رواية صحيحة في البيهقي: (.. فإن السَّخْطَةَ تنزل عليهم ) .
فهذا عمر بن الخطاب رضي الله عنه ثاني الخلفاء الراشدين الأربعة ينهى عن مخالطة الكفار في أعيادهم، و يأمر باجتنابهم و الابتعاد عنهم فإن السخطة تنزل عليهم!
 
و هؤلاء العلماء الأجلاء ، الكبار ، يحذرون من هذه العادة السيئة و البدعة النكراء، بفتاويهم القوية، المبنية على الدليل الصحيح ، و الحجج القوية ، و البراهين الساطعة ، فتجتمع كلمتهم بفضل الله على تحريمها و تسفيه فاعلها :
 
أولاً: العلامة محمد بن براهيم -رحمه الله-
من محمد بن إبراهيم إلى ……سلمه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد
ذكر لنا أن بعض التجار في العام الماضي استوردوا هدايا خاصة بمناسبة العيد المسيحي لرأس السنة الميلادية ,من ضمن هذه الهدايا شجرة الميلاد المسيحي وأن بعض المواطنين كانوا يشترونها ويقدمونها للأجانب المسيحيين في بلادنا مشاركة منهم في هذا العيد.
 
وهذا أمر منكر ما كان ينبغي لهم فعله ولا نشك في أنكم تعرفون عدم جواز ذلك وما ذكره أهل العلم من الاتفاق على حظر مشاركة الكفار من مشركين وأهل كتاب في أعيادهم.
فنأمل منكم ملاحظة منع ما يرد بالبلاد من هذه الهدايا وما في حكمها مما هو خصائص عيدهم.
[فتاوى الشيخ محمد بن إبراهيم رحمه الله ج3ص105 ]
-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
ثانيًا: سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز -رحمه الله –
س/ بعض المسلمين يشاركون النصارى في أعيادهم فما توجيهكم ؟
ج/ لا يجوز للمسلم ولا المسلمة مشاركة النصارى أو اليهود أو غيرهم من الكفرة في أعيادهم بل يجب ترك ذلك لأن من تشبه بقوم فهو منهم والرسول عليه الصلاة والسلام حذرنا من مشابهتهم والتخلق بأخلاقهم فعلى المؤمن وعلى المؤمنة الحذر من ذلك . ولا تجوز لهما المساعدة في ذلك بأي شئ لأنها أعياد مخالفة للشرع ,فلا يجوز الاشتراك فيها ولا التعاون مع أهلها ولا مساعدتهم بأي شئ لا بالشاي ولا بالقهوة ولا بغير ذلك كالأواني وغيرها ولأن الله سبحانه يقول:  (وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ) [المائدة:2] فالمشاركة مع الكفرة في أعيادهم نوع من التعاون على الإثم والعدوان.
[مجموع فتاوى ومقالات متنوعة 6/405 ]
 
و سُئل سماحته كذلك :
السؤال : ما حكم إقامة أعياد الميلاد ؟
الجواب:
الاحتفال بأعياد الميلاد لا أصل له في الشرع المطهر بل هو بدعة لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد ) متفق على صحته .
 
وفي لفظ لمسلم وعلقه البخاري رحمه الله في صحيحه جازما به : ( من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد ) ومعلوم أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يحتفل بمولده مدة حياته ولا أمر بذلك ، ولا عمله أصحابه وهكذا خلفاؤه الراشدون ، وجميع أصحابه لم يفعلوا ذلك وهم أعلم الناس بسنته وهم أحب الناس لرسول الله صلى الله عليه وسلم وأحرصهم على اتباع ما جاء به فلو كان الاحتفال بمولده صلى الله عليه وسلم مشروعا لبادروا إليه ، وهكذا العلماء في القرون المفضلة لم يفعله أحد منهم ولم يأمر به .
فعلم بذلك أنه ليس من الشرع الذي بعث الله به محمدا صلى الله عليه وسلم ، ونحن نشهد الله سبحانه وجميع المسلمين أنه صلى الله عليه وسلم لو فعله أو أمر به أو فعله أصحابه رضي الله عنهم لبادرنا إليه ودعونا إليه . لأننا والحمد لله من أحرص الناس على اتباع سنته وتعظيم أمره ونهيه . ونسأل الله لنا ولجميع إخواننا المسلمين الثبات على الحق والعافية من كل ما يخالف شرع الله المطهر إنه جواد كريم .
[مجلة البحوث الإسلامية العدد الخامس عشر ، ص 285 . ]
-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
ثالثًا: العلامة محمد بن صالح العثيمين -رحمه الله-
السؤال : ما حكم تهنئة الكفّار بعيد ( الكريسمس ) ؟ وكيف نرد عليهم إذا هنؤنا به ؟ وهل يجوز الذهاب إلى أماكن الحفلات التي يقيمونها بهذه المناسبة ؟ وهل يأثم الإنسان إذا فعل شيئاً مما ذُكر بغير قصد ؟ وإنما فعله إما مجاملة ، أو حياءً ، أو إحراجاً ، أو غير ذلك من الأسباب ؟ وهل يجوز التشبه بهم في ذلك ؟
 
الجواب : تهنئة الكفار بعيد الكريسمس أو غيره من أعيادهم الدينية حرام بالاتفاق. كما نقل ذلك ابن القيم – رحمه الله – في كتابه ” أحكام أهل الذمة ” حيث قال : ” “وأما التهنئة بشعائر الكفر المختصة به فحرام بالاتفاق ، مثل أن يهنئهم بأعيادهم وصومهم ، فيقول : عيد مبارك عليك ، أو تهنأ بهذا العيد ونحوه ، فهذا إن سلم قائله من الكفر فهو من المحرمات. وهو بمنـزلة أن تهنئه بسجوده للصليب ، بل ذلك أعظم إثماً عند الله ، وأشد مقتاً من التهنئة بشرب الخمر وقتل النفس ، وارتكاب الفرج الحرام ونحوه . وكثير ممن لا قدر للدين عنده يقع في ذلك ، ولا يدري قبح ما فعل ، فمن هنأ عبداً بمعصية ، أو بدعة ، أو كفر فقد تعرض لمقت الله وسخطه ” انتهى كلامه -رحمه الله- .
وإنما كانت تهنئة الكفار بأعيادهم الدينية حراماً وبهذه المثابة التي ذكرها ( ابن القيم ) لأن فيها إقراراً لما هم عليه من شعائر الكفر ، ورضى به لهم ، وإن كان هو  لا يرضى بهذا الكفر لنفسه ، لكن يحرم على المسلم أن يرضى بشعائر الكفر أو يهنئ بها غيره؛ لأن الله – تعالى- لا يرضى بذلك كما قال الله –تعالى- : (إِنْ تَكْفُرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنْكُمْ وَلَا يَرْضَى لِعِبَادِهِ الْكُفْرَ وَإِنْ تَشْكُرُوا يَرْضَهُ لَكُمْ) [ الزمر : 27 ] وقال تعالى : (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا) [ المائدة : 3 ] ، وتهنئتهم بذلك حرام سواء كانوا مشاركين للشخص في العمل أم لا .
وإذا هنئونا بأعيادهم فإننا لا نجيبهم على ذلك؛ لأنها ليست بأعياد لنا ، ولأنها أعياد لا يرضاها الله تعالى لأنها إما مبتدعة في دينهم ، وإما مشروعة ، لكن نسخت بدين الإسلام الذي بعث الله به محمداً صلى الله عليه وسلم إلى جميع الخلق ، وقال فيه : (وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ) [ آل عمران : 85 ] .
وإجابة المسلم دعوتهم بهذه المناسبة حرام؛ لأن هذا أعظم من تهنئتهم بها لما في ذلك من مشاركتهم فيها .
وكذلك يحرم على المسلمين التشبه بالكفار بإقامة الحفلات بهذه المناسبة ، أو تبادل الهدايا أو توزيع الحلوى ، أو أطباق الطعام ، أو تعطيل الأعمال ونحو ذلك ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ” من تشبه بقوم فهو منهم ” قال شيخ الإسلام ابن تيمية في كتابه : ( اقتضاء الصراط المستقيم مخالفة أصحاب الجحيم ) : ” مشابهتهم في بعض أعيادهم توجب سرور قلوبهم بما هم عليه من الباطل ، وربما أطمعهم ذلك في انتهاز الفرص واستذلال الضعفاء ” انتهى كلامه – رحمه الله – .
ومن فعل شيئاً من ذلك فهو آثم ، سواء فعله مجاملة ، أو تودداً ، أو حياءً ، أو لغير ذلك من الأسباب؛ لأنه من المداهنة في دين الله ، ومن أسباب تقوية نفوس الكفار وفخرهم بدينهم.
والله المسئول أن يعزّ المسلمين بدينهم ، ويرزقهم الثبات عليه ، وينصرهم على أعدائهم ، إنه قوي عزيز .
[ مجموع فتاوى ورسائل الشيخ / محمد بن صالح العثيمين ـ رحمه الله ـ ، ج3، ص 44 ]
-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
رابعًا: اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
فتوى رقم 2540
السؤال :
من فضلك يا شيخنا العزيز قد دخل بيني وبين إخواني المسليمن مناقشة دين الإسلام وهي أن بعض المسلمين في غانا يعظمون عطلات اليهود والنصارى ويتركون عطلاتهم حتى كانوا إذا جاء وقت العيد لليهود والنصارى يعطلون المدارس الإسلامية بمناسبة عيدهم وإن جاء عيد المسلمين لا يعطلون المدارس الإسلامية ويقولون إن تتبعوا عطلات اليهود والنصارى سوف يدخلون دين الإسلام يا شيخنا العزيز عليك أن تفهم لنا أفعلتهم هل هي صحيحة في الدين أو لا؟
الجواب :
الحمد لله والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه وبعد
أولا : السنة إظهار الشعائر الدينية الإسلامية بين المسلمين وترك إظهارها مخالف لهدي الرسول صلى الله عليه وسلم وقد ثبت عنه أنه قال ( عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ ) الحديث
ثانيا : لا يجوز للمسلم أن يشارك الكفار في أعيادهم ويظهر الفرح والسرور بهذه المناسبة ويعطل الأعمال سواء كانت دينية أو دنيوية لأن هذا من مشابهة أعداء الله المحرمة ومن التعاون معهم على الباطل وقد ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال (من تشبه بقوم فهو منهم) والله سبحانه يقول : (وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ) [المائدة:2]
وننصحك بالرجوع إلى كتاب اقتضاء الصراط المستقيم لشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه فإنه مفيد جدا في هذا الباب
وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
الرئيس :عبد العزيز بن عبد الله بن باز
نائب رئيس اللجنة :عبد الرزاق عفيفي
عضو :عبد الله بن قعود
عضو :عبد الله بن غديان
-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
فتوى أخرى للجنة الدائمة أدامها الله
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء .
حول الاحتفال برأس السنة
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده .. وبعد :
فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتي العام من عدد من المستفتين والمحالة استفتاءاتهم إلى اللجنة الدائمة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم 3825 وتاريخ 21/7/1420هـ ، وقد سأل المستفتون أسئلة عن حكم الاهتمام بالألفية الإفرنجية والاحتفال بها وغير ذلك من الأمور المتعلقة بها ، نكتفي بذكر سؤالين منها :
ففي أحدها يقول السائل : ( نرى في هذه الأيام ما تبثه وسائل الإعلام من رصد الأحداث والإجراءات بمناسبة حلول عام 2000 الميلادي وبداية الالف الثالثة والكفار من اليهود والنصارى وغيرهم يبتهجون بذلك ويعلقون على هذه المناسبة آمالاً ، والسؤال يا سماحة الشيخ : أن بعض من ينتسب للإسلام صاروا يهتمون بذلك ويعدونها مناسبة سعيدة فيربطون زواجهم أو أعمالهم بها أو يقومون بوضع دعاية لتلك المناسبة على محلاتهم أو شركاتهم وغير ذلك مما يسوء المسلم فما حكم الشرع في تعظيم هذه المناسبة والاحتفاء بها وتبادل التهاني من أجلها شفهياً أو بطبع البطاقات .. الخ ، وجزاكم الله عن الإسلام والمسلمين خير الجزاء . )
 
وجاء في سؤال آخر : ( يستعد اليهود والنصارى لحلول عام 2000 حسب تاريخهم ، بشكل غير عادي لترويج خططهم ومعتقداتهم في العالم وبالأخص بالدول الإسلامية .
وقد تأثر بعض المسلمين بهذه الدعاية فأخذوا يعدون العدة ومنهم من أعلن عن تخفيض على بضاعته بهذه المناسبة ، ويخشى أن يتطور الأمر إلى عقيدة المسلمين في موالاتهم لغير المسلمين .
نأمل بيان حكم مجارات المسلمين للكفار في مناسباتهم والدعاية لها والاحتفال بها وحكم تعطيل الأعمال في بعض المؤسسات والشركات بهذه المناسبة .
وهل فعل شيء من هذه الأمور وما شابهها أو الرضى بها يؤثر على عقيدة المسلم ) .
 
وبعد دراسة اللجنة للأسئلة المذكورة أجابت بما يلي :
إن أعظم نعمة أنعم الله بها على عباده هي نعمة الإسلام والهداية على صراطه المستقيم ، ومن رحمته سبحانه أن فرض على عباده المؤمنين أن يسألوه هدايته في صلواتهم ، فيسألوه حصول الهداية للصراط المستقيم والثبات عليها ، ووصف سبحانه هذا الصراط بأنه صراط الذين أنعم الله علهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وليس صراط المنحرفين عنه من اليهود والنصارى وسائر الكفرة والمشركين .
إذا عُلم هذا : فالواجب على المسلم معرفة قدر نعمة الله فيقوم بشكر الله سبحانه قولاً وعملاً واعتقاداً وعليه أن يحرس هذه النعمة ويحوطها ويعمل الأسباب التي تحفظها من الزوال .
وإن الناظر من أهل البصيرة في دين الله في عالم اليوم الذي إلتبس فيه الحق بالباطل على كثير من المسلمين ليرى بوضوح جهود أعداء الإسلام في طمس حقائقه ، وإطفاء نوره ، ومحاولة إبعاد المسلمين عنه ، وقطع صلتهم به ، بكل وسيلة ممكنة ، فضلاً عن تشويه صورته ، وإلصاق التهم والأكاذيب به لصد البشر جميعاً عن سبيل الله والإيمان بما أنزل على رسوله محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم ومصداق ذلك في قول الله تعالى : (وَدَّ كَثِيرٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يَرُدُّونَكُمْ مِنْ بَعْدِ إِيمَانِكُمْ كُفَّارًا حَسَدًا مِنْ عِنْدِ أَنْفُسِهِمْ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ الْحَقُّ) وقوله سبحانه وتعالى : (وَدَّتْ طَائِفَةٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يُضِلُّونَكُمْ وَمَا يُضِلُّونَ إِلَّا أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ) وقوله جل وعلا : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تُطِيعُوا الَّذِينَ كَفَرُوا يَرُدُّوكُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ فَتَنْقَلِبُوا خَاسِرِينَ) . وقوله عز وجل : (قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَصُدُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ مَنْ آمَنَ تَبْغُونَهَا عِوَجًا وَأَنْتُمْ شُهَدَاءُ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ) وغيرها من الآيات .
 
لكن – ومع ذلك كله – فالله عز وجل وعد بحفظ دينه وكتابه فقال جل وعلا : (إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ) فالحمد لله كثيراً ، وأخبر النبي صلى الله عليه وسلم أنه لا يزال طائفة من أمته على الحق ظاهرين لا يضرهم من خذلهم ولا من خالفهم حتى تقوم الساعة ، فالحمد لله كثيراً ،ونسأله سبحانه وهو القريب المجيب أن يجعلنا وإخواننا المسلمين منهم إنه جواد كريم .
هذا .. واللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء وهي تسمع وترى الاستعداد الكبير والاهتمام البالغ من طوائف اليهود والنصارى ومن تأثر بهم ممن ينتسب للإسلام بمناسبة تمام عام ألفين واستقبال الألفية الثالثة بالحساب الإفرنجي لا يسعها إلا النصح والبيان لعموم المسلمين عن حقيقة هذه المناسبة وحكم الشرع المطهر فيها ليكون المسلمون على بصيرة من دينهم ويحذروا من الانحراف إلى ضلالات المغضوب عليهم والضالين .
فنقول :
أولاً : إن اليهود والنصارى يعلقون على هذه الألفية أحداثاً وآمالاً يجزمون بتحققها أو يكادون لأنها ناتجة عن بحوث ودراسات كما زعموا ، كما يربطون بعضاً من قضايا عقائدهم بهذه الألفية زاعمين أنها مما جاءت في كتبهم المحرفة .. والواجب على المسلم ألا يلتفت إليها ولا يركن إليها ، بل يستغني بكتاب ربه سبحانه وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم عما سواهما ، وأما النظريات والآراء المخالفة لهما فلا تعدو كونها وهماً .
ثانياً : لا تخلو هذه المناسبة وأشباهها من لبس الحق بالباطل ، والدعوة إلى الكفر والضلال والإباحية والإلحاد ، وظهور ما هو منكر شرعاً ومن ذلك : الدعوة إلى وحدة الأديان ، وتسوية الإسلام بغيره من الملل والنحل الباطلة ، والتبرك بالصليب ، وإظهار شعائر والنصرانية واليهودية ونحو ذلك من الأفعال التي تتضمن : إما كون الشريعة النصرانية واليهودية المبدلتين المنسوختين موصلة إلى الله ، وإما استحسان بعض ما فيهما مما يخالف دين الإسلام أو غير ذلك مما هو كفر بالله وبرسوله وبالإسلام بإجماع الأمة ، هذا فضلاً عن كونه وسيلة من وسائل تغريب المسلمين عن دينهم .
ثالثاً : استفاضت الأدلة من الكتاب والسنة والآثار الصحيحة في النهي عن مشابهة الكفار فيما هو من خصائصهم ومن ذلك مشابهتهم في أعيادهم واحتفالاتهم بها ، والعيد : اسم جنس يدخل فيه كل يوم يعود ويتكرر يعظمه الكفار أو مكان للكفار لهم فيه اجتماع ديني ، وكل عمل يحدثونه في هذه الأمكنة والأزمنة فهو من أعيادهم ، فليس النهي عن خصوص أعيادهم بل كل ما يعظمونه يدخل في ذلك وكذلك ما قبله وما بعده من الأيام التي هي كالحريم له كما نبه على ذلك شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى .
ومما جاء في النهي عن خصوص المشابهة في الأعياد قوله تعالى : (وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ) في ذكر صفات عباد الله المؤمنين ، فقد فسرها جماعة من السلف كابن سيرين ومجاهد والربيع بن أنس : بأن الزور هو أعياد الكفار، وثبت عن أنس بن مالك رضي الله عنه أنه قال : قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة ولهم يومان يلعبان فيهما فقال : (ما هذان اليومان ؟ قالوا : كنا نلعب فيهما في الجاهلية ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن الله قد أبدلكم بهما خيراً منهما : يوم الأضحى ويوم الفطر) خرجه الإمام أحمد وأبو داود والنسائي بسند صحيح .
وصح عن ثابت بن الضحاك رضي الله عنه أنه قال : ( نذر رجل على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم أن ينحر إبلاً ببوانة ، فأتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : إني نذرت أن أنحر إبلاً ببوانة ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : هل كان فيها من وثن من أوثان الجاهلية يعبد ؟ قالوا : لا ، قال : فهل كان فيها عيد من أعيادهم ؟ قالوا : لا . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أوف بنذرك ، فإنه لا وفاء لنذر في معصية الله ، ولا فيما لا يملك ابن آدم ) خرجه أبو داود بإسناد صحيح .
وقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه :لا تدخلوا على المشركين في كنائسهم يوم عيدهم فإن السخطة تنزل عليهم ، وقال أيضاً : اجتنبوا أعداء الله في عيدهم .
وعن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال : من بنى ببلاد الأعاجم فصنع نيروزهم ومهرجانهم وتشبه بهم حتى يموت وهو كذلك حشر معهم يوم القيامة .
رابعاً : وينهى أيضاً عن أعياد الكفار لاعتبارات كثيرة منها :
أن مشابهتهم في بعض أعيادهم يوجب سرور قلوبهم وانشراح صدورهم بما هم عليه من الباطل .
والمشابهة والمشاكلة في الأمور الظاهرة توجب مشابهة ومشاكلة في الأمور الباطنة من العقائد الفاسدة على وجه المسارقة والتدرج الخفي .
ومن أعظم المفاسد – أيضاً – الحاصلة من ذلك : أن مشابهة الكفار في الظاهر تورث نوع مودة ومحبة وموالاة في الباطن ، والمحبة والموالاة لهم تنافي الإيمان كما قال تعالى : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ) ، وقال سبحانه : (لَا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ.. ) الآية .
خامساً : بناء على ما تقدم فلا يجوز لمسلم يؤمن بالله رباً وبالإسلام ديناً وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبياً ورسولاً أن يقيم احتفالات لأعياد لا أصل لها في دين الإسلام ومنها الألفية المزعومة ، ولا يجوز أيضاً حضورها ولا المشاركة فيها ولا الإعانة عليها بأي شيء كان ، لأنها إثم ومجاوزة لحدود الله والله تعالى يقول : (  وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ) .
سادساً : لا يجوز لمسلم التعاون مع الكفار بأي وجه من وجوه التعاون في أعيادهم ومن ذلك : إشهار أعيادهم وإعلانها ، ومنها الألفية المذكورة ولا الدعوة إليها بأي وسيلة سواء كانت الدعوة عن طريق وسائل الأعلام ، أو نصب الساعات واللوحات الرقمية ، أو صناعة الملابس والأغراض التذكارية ، أو طبع البطاقات أو الكراسات المدرسية ، أو عمل التخفيضات التجارية والجوائز المادية من أجلها أو الأنشطة الرياضية أو نشر شعار خاص بها .
سابعاً : لا يجوز لمسلم اعتبار أعياد الكفار ومنا الألفية المذكورة ونحوها مناسبات سعيدة وأوقاتاً مباركة فتعطل فيها الأعمال وتجري فيها عقود الزواج أو ابتداء الأعمال التجارية أو افتتاح المشاريع وغيرها ، ولا يجوز أن يعتقد في هذه الأيام ميزة على غيرها ، لأن هذه الأيام كغيرها من الأيام ولأن هذا من الاعتقاد الفاسد الذي لا يغير من حقيقتها شيئاً ، بل إن هذا الاعتقاد فيها هو إثم على إثم نسأل الله العافية والسلامة .
ثامناً : لا يجوز لمسلم التهنئة بأعياد الكفار ، لأن ذلك نوع رضى بما هم عليه من الباطل وإدخال للسرور عليهم قال ابن القيم – رحمه الله تعالى – : ( وأما التهنئة بشعائر الكفر المختصة به فحرام بالاتفاق ، مثل أن يهنئهم بأعيادهم وصومهم فيقول : عيد مبارك عليك ، أو تهنأ بهذا العيد ونحوه ، فهذا إن سلم قائله من الكفر فهو من المحرمات ، وهو بمنزلة أن يهنئه بسجوده للصليب ، بل ذلك أعظم إثماً عند الله وأشد مقتاً من التهنئة بشرب الخمر وقتل النفس وارتكاب الفرج المحرم ونحوه . وكثير ممن لا قدر للدين عنده يقع في ذلك ولا يدري قبح ما فعل ، فمن هنأ عبداً بمعصية أو بدعة أو كفر فقد تعرض لمقت الله وسخطه .) أ.هـ
تاسعاً : شرفٌ للمسلمين التزامهم بتاريخ هجرة نبيهم محمد صلى الله عليه وسلم الذي أجمع عليه الصحابة رضي الله عنهم وأرَّخوا به بدون احتفال وتوارثه المسلمون من بعدهم منذ أربعة عشر قرناً إلى يومنا هذا ، لذا فلا يجوز لمسلم التولي عن التاريخ الهجري والأخذ بغيره من تواريخ أمم الأرض كالتاريخ الميلادي فإنه من استبدال الذي هو أدنى بالذي هو خير .
هذا ونوصي جميع إخواننا المسلمين بتقوى الله حق التقوى وبالعمل بطاعته والبعد عن معاصيه ، والتواصي بذلك والصبر عليه .
وليجتهد كل مؤمن ناصح لنفسه حريص على نجاتها من غضب الله ولعنته في الدنيا والآخرة في تحقيق العلم والإيمان وليتخذ الله هادياً ونصيراً وحاكماً وولياً ، فإنه نعم المولى ونعم النصير ، وكفى بربك هادياً ونصيراً وليدع بدعاء النبي صلى الله عليه وسلم : ( اللهم رب جبرائيل وميكائيل وإسرافيل فاطر السماوات والأرض عالم الغيب والشهادة ، أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون ، اهدني لما اخٌتلف فيه من الحق بإذنك إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم ) ، والحمد لله رب العالمين .
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه .
التوقيع : اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء .
الرئيس : عبد العزيز بن عبد الله بن محمد آل الشيخ
عضو : عبد الله بن عبد الرحمن الغديان
عضو : صالح بن فوزان الفوزان
عضو : بكر بن عبد الله أبو زيد
-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
خامسًا: الشيخ العلامة أحمد بن يحيى النجمي – حفظه الله-
قال حفظه الله :
…. هذه العادة عادة باطلة و هي تعتبر بدعة و كل بدعة ضلالة فيجب تركها و عدم العمل بها.
فإن قيل إن هذه عادة و الأصل في العادات الحل قلنا : إن هؤلاء اتخذوا هذا اليوم عيدًا، و شرعوا فيه مالم يشرعه الله عز و جل و لا رسول الله ، و الإسلام لم يشرع فيه من الأعياد إلا عيدا الفطر و الأضحى و العيد الأسبوعي و هو الجمعة، وما سوى ذلك مما اتخذه النَّاس من الأعياد و العادات المخالفة للشرع فهو باطل …
[فتح الرب الودود ج1 ص 37]
-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
سادسًا: الشيخ الفاضل محمد علي فركوس -حفظه الله-
حكم الاحتفال بعيد ميلاد المسيح
السؤال: ما رأي الإسلام فيما يعرف الآن باسم: (Bonne Année)؟ أجيبونا مأجورين.
الجواب: الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على محمد وعلى آله وأصحابه وإخوانه إلى يوم الدين، أمّا بعد:
فيجدر التنبيه أولا إلى أنّه ليس للإسلام رأي في المسائل الفقهية والعقائدية على ما جاء في سؤالكم كشأن المذاهب والفرق وإنّما له حكم شرعي يتجلى في دليله وأمارته. ثمّ اعلم أنّ كلّ عمل يُراد به التقرب إلى الله تعالى ينبغي أن يكون وفق شرعه وعلى نحو ما أدّاه نبيه صلى الله عليه وآله وسلم مراعيا في ذلك الكمية والكيفية والمكان والزمان المعينين شرعا، فإن لم يهتد بذلك فتحصل المحدثات التي حذرنا منها النبي صلى الله عليه وآله وسلم في قوله: “وإياكم ومحدثات الأمور فإنّ كلّ محدثة بدعة وكلّ بدعة ضلالة وكلّ ضلالة في النار”(1) وقد قال تعالى: ﴿وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا﴾ [الحشر:7]، وقوله تعالى: ﴿فَلْيَحْذَرِ الذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَن تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ﴾[النور:63]. فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَنْ تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ
 
ومولد المسيح لا يختلف في حكمه عن الاحتفال بالمولد النبوي إذ هو في عرف النّاس لم يكن موجودا على العهد النبوي ولا في عهد أصحابه وأهل القرون المفضلة، وإنّ كلّ ما لم يكن على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه دينا لم يكن اليوم دينا على ما أشار إليه مالك رحمه الله وقال: “من ابتدع في الإسلام بدعة يراها حسنة فقد زعم أنّ محمدا صلى الله عليه وسلم قد خان الرسالة، وذلك لأن الله تعالى قال: ﴿ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا ﴾ [المائدة:3]. فضلا عن أنّ مثل هذه الأعمال هي من سنن النّصارى من أهل الكتاب الذين حذّرنا الشرع من اتباعهم بالنصوص الآمرة بمخالفتهم وعدم التشبه بهم، لذلك ينبغي الاعتصام بالكتاب والسنة اعتقادا وعلما وعملا، لأنّه السبيل الوحيد للتخلص من البدع وآثارها السيئة.
والله أعلم وآخر دعوانا أن الحمد لله ربّ العالمين وصلّى الله على محمّـد وعلى آله وصحبه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين.
الجزائر في: 24 شعبان 1416ه
الموافق لـ: 15 يناير 1996م
———————————-
1- أخرجه أبو داود في السنة(4609)، وأحمد(1760)، والدارمي(96)، من حديث العرباض بن سارية رضي الله عنه، وصححه الألباني في صحيح الجامع(2549)، والسلسلة الصحيحة(6/526) رقم(2735).
 
-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
سابعًا : الشيخ عبد الله بن عبد العزيز بن أحمد التويجري رحمه الله
جرت عادة النصارى على الاحتفال بعيد ميلاد المسيح.وهذا العيد يكون في اليوم الذي يزعمون أنه ولد فيه المسيح ابن مريم، وهو يوم 24 كانون الأول (ديسمبر ) آخر شهر في السنة الميلادية .-(1)
وسنتهم في ذلك كثرة الوقود، وتزيين الكنائس، وكذلك البيوت والشوارع والمتاجر، ويستعملون فيه الشموع الملونة، والزينات بأنواعها .
ويحتفلون بهذا العيد شعبياً ورسمياً ، ويعتبر إجازة رسمية في جميع الدولة التي تدين بالمسيحية ، وكذلك في غيرها من البلدان ، بل في بعض البلاد الإسلامية يعتبر يوم عيد ميلاد المسيح إجازة رسمية ، ويحتفل الناس بهذه المناسبة .
والاحتفال بعيد ميلاد المسيح أمر مُحدث مبتدع في المسيحية ، فاتخاذ يوم ميلاد المسيح عيداً بدعة أحدثت بعد الحواريين (2) ، فلم يعهد ذلك عن المسيح ، ولا عن أحد من الحواريين .(3)
وقد ابتلى الله كثيراً من المسلمين في بعض البلدان الإسلامية بالاحتفال بهذه المناسبة .
ولم يتوقف الاحتفال فيه على المسيحيين فقط ، بل يشاركهم فيه بعض المسلمين ، الذين دعاهم إلى ذلك الخضوع لشهوات النفس ، والهوى ، والشيطان ؛ لما يحصل في هذه الاحتفالات من اختلاط النساء بالرجال ، ونزع جلباب الحياء بالكلية ، وشُرْب المسكرات ، ورقص النساء مع الرجال ، وما يحدث في هذه الاحتفالات من الأمور التي في ذكرها خدش لكرامة المتحدث بها – عافانا الله وإياكم مما ابتلاهم به -.
وكذلك حب التقليد الأعمى للنصارى ، واعتبار ذلك من باب التطور والتقدم ، وأن مشاركة المسيحيين في احتفالاتهم صورة من صور الحضارة ، لذلك يبادرون إلى حضور هذه الاحتفالات ، ويقدمون التهاني للنصارى بهذه المناسبة ، مع أن النصارى لا يهنئونهم بعيدين الفطر والأضحى .
وهذا كله بسبب ضعف الوازع الديني ، وأنهم مسلمون بالاسم لا بالدين والعقيدة ؛ لأن في فعلهم ذلك مخالفة لنهيه صلى الله عليه وسلم عن التشبه بالكفار خصوصاً ، ونهيه عن المعاصي التي تُرْتَكب في هذه الاحتفالات عموماً .
وقد قال الله تعالى : { لَا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ } (4) . ولاشك أن حضور هذه الاحتفالات ، والإهداء للنصارى فيها ، من أعظم صور المودة لأعداء الله ورسوله ، فهذا مما يوجب نفي الإيمان عنهم كما ورد في هذه الآية.
والنصوص في هذا الشأن كثيرة ، وليس هذا مجال ذكرها. والله أعلم.(5)
—————————————
(1)- يًراجع : اقتضاء الصراط المستقيم ( 2/516).
(2)- الحواريون :/ هم أتباع عيسى –عليه السلام- وأنصاره. قال تعالى :{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا أَنْصَارَ اللَّهِ كَمَا قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ لِلْحَوَارِيِّينَ مَنْ أَنْصَارِي إِلَى اللَّهِ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ نَحْنُ أَنْصَارُ اللَّهِ ….}(الصف: من الآية14) . ويُراجع :تفسير ابن كثير (4/362).
(3) – يُراجع : الجواب الصحيح لشيخ الإسلام ابن تيمية (2/230). ويُراجع : مجموع فتاوى شيخ الإسلام ابن تيمية (28/611).
(4)- سورة المجادلة: الآية22.
(5)من كتاب ” البدع الحولية “
 
 
 
-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
 
السؤال بعض المسلمين يشاركون النصارى في أعيادهم فما توجيهكم ؟
المفتي : الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله
الجواب :لا يجوز للمسلم ولا المسلمة مشاركة النصارى أو اليهود أو غيرهم من الكفرة في أعيادهم بل يجب ترك ذلك؛ لأن من تشبه بقوم فهو منهم، والرسول عليه الصلاة والسلام حذرنا من مشابهتهم والتخلق بأخلاقهم.
فعلى المؤمن وعلى المؤمنة الحذر من ذلك، ولا تجوز لهما المساعدة في ذلك بأي شيء، لأنها أعياد مخالفة للشرع.
فلا يجوز الاشتراك فيها ولا التعاون مع أهلها ولا مساعدتهم بأي شيء لا بالشاي ولا بالقهوة ولا بغير ذلك كالأواني وغيرها، ولأن الله سبحانه يقول: (وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ) [المائدة:2] ، فالمشاركة مع الكفرة في أعيادهم نوع من التعاون على الإثم والعدوان.
-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
مجموع فتاواه 6/ 508
سُئل فضيلة الشيخ: صالح بن فوزان الفوزان – حفظه الله:
أحسن الله إليكم – صاحب الفضيلة – يقول:
ما الحكم إذا هنَّأ المشرِكُ المسلِمَ على أعيادِ المشركين؛ هل يَردُّ المسلِمَ عليه أم لا؟
الجــــواب:
لا، أعياد المشركين لا يجوز المشاركة فيها، ولا التَّهنِئة فيها ، ولا يَردُّ على من هنَّأه فيها ؛ بل يُنكر عليه ، ويقول: هذا لا يجوز لنا نحن مسلمون ، وهذه أعياد كُفرٍ، نحن لا نحبُّها ونُنكرها ، نعم.

فلا يجوز تهنِئة الكُّفار بأعيادهم ، ولا يجوز أن يَردَّ عليهم المسلم إذا هنَّؤه بها ؛ لأنَّها ليست أعياد مسلمين ، ولا يفرح بها المسلم ، نعم.

كذلك الأعياد البدعيَّة، الأعياد البدعيَّة ؛ مثل: عيد المولد ، وعيد …..، الأعياد المبتدعة التي يعملها المبتدعة ؛ هذه -أيضًا- لا يُشارِك فيها ، ولا يُهنَّأ بها ،لأنَّها ليست من أعياد الإسلام ؛ فهي أعياد بدعيِّة.
شبكة المرصد الإخبارية

عزاء واجب في وفاة المناضل الحاج/ عبد الموجود الزمر – تحديث صور الجنازة

الحاج عبد الموجود يتوسط الشيخين عبود وطارق

الحاج عبد الموجود يتوسط الشيخين عبود وطارق

عزاء واجب في وفاة المناضل الحاج/ عبد الموجود الزمر

ينعى ياسر السري وأسرة المرصد الإعلامي الإسلامي وشبكة المرصد الإخبارية ببالغ الأسى والحزن وقلوب يعتصرها الألم وفاة الشيخ الحاج / عبد الموجود ابراهيم الزمر 89 عاماً ، وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم  ياسر السري وأسرة المرصد الإعلامي الإسلامي بخالص التعازي إلى عائلته، داعين الله تعالى أن يسكنه فسيح جناته وأن يلهمنا وأهله ومحبيه الصبر والسلوان .

رحم الله الحاج / عبد الموجود الزمر ، ونسأل المولى عز وجل داعين أن يتغمده برحمته ويتقبله في الصالحين، وأن يرزقه الفردوس الأعلى، ويحشره مع النبيين والصديقين والشهداء، وليتقبل جهاده وسائر عمله وأن يجازيه خير الجزاء.

وخالص التعازي لنجليه الدكتور طارق ومحمد وكريمته أم الهيثم وحدة وقد سماها والدها الحاج عبد الموجود – رحمه الله – بهذا الاسم حيث ولدت في أيام الوحدة مع سوريا .. ووالدها رحمه الله كان رجلا ً وطنياً من الطراز الأول .. وقد جمع بين الوطنية والإسلام في ثوب جميل من العطاء للدين والوطن.. وهو صاحب وجه منير مشرق مضيء .. ورؤيته تذكرك بالله والصلاح والخير . .

فاللهم اغفر له وارحمه ، والهمنا وذويه الصبر والسلوان.

لا تنسوه من الدعاء بالرحمة والمغفرة

فلله ما أعطى وله ما أخذ وكل شيء عنده بقدر.. فلنصبر ولنحتسب

إنا لله وإنا إليه واجعون

الحاج / عبد الموجود الزمر 89 عاماً والد طارق ومحمد وعم عبود الزمر ووالد زوجته أم الهيثم ، عرفته رجلاً مناضلاً مدافعاً عن الحق واجه الأجهزة الأمنية في ساحات القضاء، كان يجاهد لرفع الظلم عن ابنه وزوج ابنته وكافة السجناء التقيته مرات عدة في مكتب الدكتور عبد الحليم مندور المحامي رحمه الله ومرات عند السجن واستقبلته في السويس . . مر برحلة شاقة مع نظام المخلوع مبارك . .

ثلاثة عقود من الزمن منذ عام 1981 خاضها الحاج عبد الموجود الزمر في سلسلة من المعارك داخل ساحات المحاكم والسجالات القانونية والإعلامية والسياسية، خاصم فيها جميع وزراء الداخلية، بداية من (النبوي إسماعيل) مروراً بـ(عبد الحليم موسى) و(حسن الألفي) حتى (زكي بدر)، الذي اتهمه بإخفاء نجل شقيقه بعد أيام قليلة من توليه المنصب، عندما ذهب لزيارته في سجن استقبال طرة فلم يجده، فدعا إلى مؤتمر صحفيِ في بيته وهدد بمؤتمر شعبي في قرية ناهيا، ما دفع وزيرَ الداخلية إلى التهديد بـ “إزالة القرية من الخريطة” في حال انعقاد المؤتمر لتنتهي الأزمة بسماح الوزارة للحاج عبد الموجود بزيارة عبود داخل زنزانته في ليمان طرة . . وصدر وقتها امر اعتقال لنجله الأخ محمد عبد الموجود ففر إلى السويس وحل ضيفاً عندي وقتها حتى فرج الله عنه . .

من الجدير بالذكر أنه سيتم نقل الجثمان بمشيئة الله صباح غد الأحد من مستشفى ابن سينا بشارع مصدق بالدقي إلى منزل الأسرة بقرية ناهيا . . وسنوافيكم بأي معلومات عن وقت ومكان صلاة الجنازة.

اللهم اغفر له وارحمه وتغمده برحمتك . . داعين الله له بواسع الرحمة والمغفرة، وأن يجعل مأواه الجنة، وأن يلهم أهله الصبر الجميل، وإنا لله وإنا إليه راجعون .

المرصد الإعلامي الإسلامي

عباس شنن يقوم بالدعاء

عباس شنن يقوم بالدعاء

zomor0  zomor3 zomor4 zomor5 zomor6 zomor7 zomor8

يمني يطلب مهر ابنته مليون ”Like” على الـ”فيس بوك”

like facebookيمني يطلب مهر ابنته مليون ”Like” على الـ”فيس بوك

شبكة المرصد الإخبارية

لم يعد “لبن العصفور” شرطاً تعجيزياً للتعبير عن مقدار الحب والتمسك بالحبيب، فالثورة المعلوماتية باتت تُقدّم شروطاً غير متوقعة، حتى وإن كان ذلك في بلد نامي الكترونياً، كاليمن.


فقد اشترط أحد أولياء الأمور في مدينة تعز اليمنية، على المتقدم لخطبة ابنته، مهراً لم يكن في حسبان أحد، عبارة عن “مليون لايك (like)” لمنشوراته وتعليقاته وصوره في موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك“.

وقال والد الفتاة “سالم عيّاش” لوكالة الأناضول إنه عقد قران ابنته على الشاب “أسامة توفيق القدمي”، وطلب منه “مليون لايك” لكل تغريداته في حائطه على “فيس بوك”، أو تلك التي يرد بها على منشورات أصدقائه.

ولم تشعر أسرة العروس بالصدمة في مهر ابنتهم، فالعروسة، حسب الأب الذي يقطن مدينة تعز (جنوب اليمن)، تلقت الأمر بـ” ابتسامة ” عندما كانت تتابع الخبر في صفحات التواصل، فيما ظلت تعض أصابعها في موقف وصفه الأب بأنه “أدخل البهجة والابتسامة إلى جميع أرجاء المنزل”، ولم يكن بمقدور المال أن يحدثها.

وقال “عيّاش”، وهو شخصية فيسبوكية شهيرة في الوسط الالكتروني اليمني، أنه يتابع باهتمام تنفيذ خطيب ابنته للشرط الذي طرحه، لافتاً أن العريس يواظب بكثره على الفيسبوك وينفذ الشرط بمهارة.

وأشار والد الفتاة، إلى أنه سيقوم بقياس مهمة صهره “أسامة” بعد مرور الشهر الأول، وعدد “اللايكات” التي سيضعها.

وقال: “عند انتهاء الشهر، وتقييم عملية الأداء ومدى تحمسه والتزامه بالأمر، ربما ننظر في تخفيف المهر“.

وفي المجتمع اليمني، يقف غلاء المهور كحاجز أمام إقدامهم على الالتحاق بقطار الزواج، بسبب جشع أولياء أمور الفتيات.

ويطلب أولياء الأمور مبالغ تتراوح ما بين مليون ريال يمني (5 آلاف دولار أمريكي) كمهور لفتياتهم، إضافه إلى طلبات أخرى.

 

اعلاميو “التوك شو” يتجهون دفعة واحدة للامارات .. ونشطاء : راحوا يقبضوا باقى أتعابهم

flol midiaاعلاميو “التوك شو” يتجهون دفعة واحدة للامارات .. ونشطاء : راحوا يقبضوا باقى أتعابهم

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

شهدت رحلات الطائرات المسافرة من مصر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة زيادة بنسبة 10%، خاصة عقب مظاهرات ٣٠ يونيو.


وتصدر من يمارسون العهر السياسي والدعارة الفكرية المرتبة الأولى، فقد غادر صباح الثلاثاء عمرو أديب، مقدم برنامج «هنا القاهرة»، على قناة «أوربت» وزوجته لميس الحديدي، مقدمة برنامج «هنا العاصمة» على قناة «سي بي سي» على الطائرة المصرية المتجهة إلى دبي، بينما سبقهما الإعلامي وائل الإبراشى، مقدم برنامج «العاشرة مساء» على قناة «دريم»


كما غادرت منى الشاذلي، المذيعة بقناة «إم بى سى مصر» على متن الطائرة التابعة لشركة مصر للطيران.


في حين علق نشطاء على هذا الخبر قائلين ” رايحين يقبضوا باقي أتعابهم شغل سنة ضد الرئيس مرسي “

أوباما يعرقل تقديم مساعدات لثوار سوريا

أوباما يعرقل تقديم مساعدات لثوار سوريا

أوباما يعرقل تقديم مساعدات لثوار سوريا

أوباما يعرقل تقديم مساعدات لثوار سوريا

 

شبكة المرصد الإخبارية


كشفت مصادر بالبيت الأبيض، أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما عرقل العمل بتوصيات فريقه الخاصة بإرسال دروع للثوار السنة في سوريا.

ونقلت صحيفة (وورلد تريبيون) الأمريكية- على موقعها الإلكتروني اليوم الإثنين عن المصادر قولها- ” إن أوباما تجاهل توصيات من مجلس الأمن القومي الأمريكي بإرسال معدات حربية غير قاتلة لهؤلاء الذين يناضلون ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وأوردت المصادر أن أوباما عازم على التصالح مع الحليف الأول لسوريا،إيران، ورفض النظر في تقديم أي شيء للثوار في سوريا غير المواد الغذائية والدواء .

وذكرت الصحيفة أن مجلس الأمن القومي أوصى بأن تقدم الولايات المتحدة مساعدات عسكرية غير قاتلة مثل الدروع وأجهزة الرؤية الليلية للثوار السوريين الشهر الماضي، غير أن الرئيس الأمريكي لم يقر تلك التوصيات.

وقال مصدر بالإدارة الأمريكية إن أوباما، الذي تعرض لضغوط مماثلة بسبب التدخل الأمريكي في ليبيا عام 2011، عرقل توصيات قدمها عدد من المساعدين رفيعي المستوى بالبيت الأبيض لتوسيع المساعدات الأمريكية للثوار السنة والتي ستؤدي إلى الإطاحة بالأسد.

مسلمة فرنسية تفقد وظيفتها بسبب الحجاب وعنصرية فرنسا

مسلمة فرنسية تفقد وظيفتها بسبب الحجاب وعنصرية فرنسا

مسلمة فرنسية تفقد وظيفتها بسبب الحجاب وعنصرية فرنسا

مسلمة فرنسية تفقد وظيفتها بسبب الحجاب وعنصرية فرنسا

 

شبكة المرصد الإخبارية


فقدت امرأة فرنسية مسلمة وظيفتها بأحد مكاتب خدمات رعاية الأطفال التي تتلقى بعض التمويل من الدولة، بعد حكم قضائي استند إلى أنها ترتدي «الحجاب»، فيما توقفت سامية قدور تماماً عن محاولتها الحصول على وظيفة حكومية في فرنسا بسبب اختيارها ارتداء الحجاب الإسلامي.

إلى ذلك، صرح الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند بأنه يسعى إلى قانون جديد قد يوسع من القيود المفروضة على ارتداء الرموز الدينية البارزة في الوظائف الحكومية لتشمل أيضاً القطاع الخاص.


وقالت قدور، خلال الملتقى السنوي لمسلمي فرنسا، الذي يختتم أعماله اليوم، الاثنين، إن القانون الذي يتوقع أن يعلن عنه هولاند قريبا يعتبر الحجاب الإسلامي «رمزا دينيا»، وأنه قد يغلق الباب أمام التوظيف حتى في القطاع الخاص.