الثلاثاء , 26 سبتمبر 2017
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » عاجل (صفحة 4)

أرشيف القسم : عاجل

الإشتراك في الخلاصات<

إضراب المعتقلين بسجن الشلال العسكري بأسوان.. السبت 26 أغسطس.. خسائر تدهور العلاقات بين مصر والسودان

انتهاكات سجن اسوانإضراب المعتقلين بسجن الشلال العسكري بأسوان.. السبت 26 أغسطس.. خسائر تدهور العلاقات بين مصر والسودان

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* الآلاف يشيعون جثمان الشهيد “محمد يونس ابراهيم” بابوالمطامير

شيع الآلاف من أهالي مدينة ابوالمطامير بالبحيرة، جثمان الشهيد، “محمد يونس إبراهيم” إلى مثواه الأخير بمدافن قرية العشرتلاف التابعة للمدينة.
كانت داخلية الانقلاب قد أعلنت في الرابع والعشرين من الشهر الجاري اغتيال مواطنين اثنين بينهم “يونس” والآخر السيد ماهر السيد مصطفي، أحد أهالي محافظة الجيزة.
محمد يونس ابراهيم يونس” ، من مواليد محافظة المنصورة 26 يناير 1985 ، مقيم بقرية العشرتلاف بابوالمطامير، عمل موظفاً سابقاً بالأوقاف وترك عمله بسبب المطاردات الأمنية، كانت مصادر قد ذكرت نقلاً عن أسرته أن التواصل قد انقطع معه منذ تاريخ 16/7/2017.

 

* أهالي الجيزة يشعيون جثمان شهيد التصفية الجسدية “السيد ماهر

شيع أهالي محافظة الحيزة، عصر اليوم، جنازة  الشهيد “السيد ماهر”، التي أعلنت داخلية الانقلاب تصفيته، في 24 أغسطس الجاري، بالبحيرة.
والشهيد هو: “السيد ماهر السيد مصطفى (مواليد 15/5/1981 – يعمل فني تحاليل – يقيم في شارع طه بدير – الجيزة)”.
وادعت الداخلية، في بيان لها –آنذاك-، أن قتل “ماهر” جاء خلال مواجهات مسلحة مع قوات الأمن،بينما أكد أهله أنه كان معتقلا لدى قوات الشرطة منذ يوليو الماضي

.

* إدارة سجن جمصة مسئولة عن استشهاد “عمر فتحي

ارتقى الشهيد بإذن الله عمر فتحي عبداللطيف عبدالمجيد عن عمر 52 عامًا داخل محبسه بسجن جمصة نتيجة للإهمال الطبي المتعمد وعدم توافر أدنى معايير سلامة وصحة الإنسان في مقر احتجازه ضمن جرائم الانقلاب المتواصلة التي لا تسقط بالتقادم.

وقال مركز الشهاب لحقوق الإنسان اليوم السبت عبر صفحته على فيس بوك إن الشهيد ارتقى أمس الجمعة؛ حيث كان يعاني من عدة أمراض، أبرزها القلب والالتهاب الكبدي الوبائي وارتفاع السكر في الدم، وتعرض لإهمال طبي متعمد بمقر احتجازه، حتى فارقت روحه الحياة.

وحمل الشهاب مسئولية وفاة المعتقل لإدارة سجن جمصة، وطالب النيابة العامة للانقلاب بالتحقيق في الواقعة وإحالة المتورطين فيها للمحاسبة.

واعتقلت مليشيات الانقلاب العسكرى الشهيد عمر فتحي عبداللطيف من مقر عمله فى المخازن العامة بالإسكندرية في 17 سبتمبر 2013؛ بسبب بلاغ من أحد العاملين معه بالمخازن بحيازته أعداد من جريدة الحرية والعدالة، ولفقت له اتهامات لا صلة له بها على ذمة القضية رقم 6084 لسنة 2014 جنايات باب شرق 224 لسنة 2014 كلي شرق الإسكندرية .

ووثق العديد من منظمات حقوق الإنسان افتقار مقار الاحتجاز في سجون الانقلاب أدنى معايير سلامة وصحة الإنسان، وغياب مقومات الحفاظ على الصحة العامة للأصحاء من المعتقلين، فضلاً عن أصحاب الأمراض المزمنة؛ حتى أصبحت السجون ومقار الاحتجاز مقابر للقتل البطيء نتيجة الإهمال الطبي المتعمد.

كان مركز “النديم لمناهضة العنف ‫والتعذيب” و”المبادرة المصرية للحقوق الشخصية”، قد أصدرا مؤخرا تقريراً مشتركاً عن الإهمال الطبي في السجون بعنوان “يا تعالجوهم يا تفرجوا عنهم: الإهمال الطبي في السجون جريمة”، أكدا فيه تدني مستوى الخدمات الطبية داخل السجون المصرية بالإضافة إلى غياب آليات المراقبة والمتابعة لأداء أطباء السجن، والنقص الحاد في أنواع كثيرة من الأدوية الضرورية داخل مستشفيات وعيادات السجون.

 

* استمرار إضراب المعتقلين بسجن الشلال العسكري بأسوان

يواصل المعتقلون بسجن الشلال العسكري بأسوان إضرابهم عن الطعام نتيجة للانتهاكات المتصاعدة التي تمارس بحقهم من قبل إدارة السجن بما يمثل جريمة قتل بالبطيء ويتنافى مع أدنى معايير سلامة وصحة وكرامة الإنسان.

ودخل المعتقلون بالسجن في إضراب عن الطعام منذ الإثنين 21 أغسطس الجاري، وامتنعوا عن الخروج للمحكمة أو عروض التجديد بعدما قامت إدارة السجن بحملة تفتيش مهين لجميع الزنازين أعقبه قطع الكهرباء والمياه عن جميع المحتجزين واختفاء 3 من أصحاب الامراض المزمنة وسحب أدويتهم حتى الآن.

وأحرقت إدارة السجن أغلب ملابس المحتجزين بعدما كسرت كل محتويات الزنازين وجردتها  من كل شئ  حتى  أنهم قاموا بإلقاء المحتويات الاساسية للطعام من أرز وسكر فى الحمامات وأغلقت الزنازين عليهم ومنعتهم من الخروج للتريض فضلا عن منع الزياة عن جميع الأهالي.

كان مركز الشهاب لحقوق الانسان قد وثق استغاثات الأهالي بعدد من السجون لإنقاذ ذويهم بينها “برج العرب وطنطا ووادي النطرون وقنا وأسوان ” ووثق معاناة المحتجزين فى هذه السجون وما يتعرضون له من إهمال وانتهاكات جسيمة بشكل ممنهج  حيث تضرب إدارة السجون بالقوانين عرض الحائط  وتواصل جرائمها.

وطالب المركز الجهات المعنية بحكومة الانقلاب متمثله في النائب العام ووزارة الداخلية ومصلحة السجون بالعودة لرشدها وتطبيق القانون ومراعاة البعد الإنساني للمحتجزين والإفراج فورا عن المرضي الذين يحتاجون رعاية خاصة وغير متواجدة داخل مستشفيات السجون.

كما طالب بتسهيل كافة الإجراءات لتقديم الرعاية اللازمة طبيا وبشكل سريع لأي محتجز و تطبيق القانون وفتح الزيارات للاهالى و تسيير لجان تقصي حقائق دولية للتحقيق  فيما يحدث داخل السجون وأماكن الاحتجاز في مصر وخاصة ملف الإهمال الطبي لمحاسبة كل المتورطين فى هذه الجرائم التى لا تسقط بالتقادم.

وشدد على ضرورة ضغط كافة المنظمات الحقوقية الدولية ومنظمة الأمم المتحدة واللجان الأفريقية و الأوربية والأمريكية لحقوق الإنسان على سلطات الانقلاب من أجل احترام تطبيق القانون المحلى الذي يحتوي على نصوص تحفظ حقوق كافة و القواعد الدنيا لمعاملة السجناء الصادرة عن الأمم المتحدة.

 

* أمن “الجنايات” يرفض إسعاف صبحي صالح بالمحكمة

قررت محكمة جنايات القاهرة، رفع جلسة إعادة محاكمة الرئيس محمد مرسي و25 آخرين، المعتقلين المعادة محاكمتهم في القضية المعروفة إعلاميًا بقضية “وادي النطرون” إبان ثورة 25 يناير، وذلك لحين إسعاف عضو مجلس الشعب صبحي صالح، الذي أغشي عليه قبل بدء الجلسة.

ومع بداية جلسة اليوم التي عقدت بشكل مسائي عصرًا، وإثبات المحكمة لأسماء المعتقلين الحاضرين، لاحظت المحكمة التفاف المعتقلين داخل القفص الزجاجي العازل للصوت، على أحد المعتقلين الممدد على الأرض، ومحاولة المعتقلين الاستغاثة بالمحكمة وإسعاف المعتقل.

وتبين للمحكمة بعد فتح دائرة الصوت إغماء المعتقل صبحي صالح، عضو مجلس الشعب السابق، داخل القفص، وتأكيد المعتقلين أن الأمن المسئول عن المحكمة رفض إسعافه رغم إخطارهم بالأمر قبل دخول هيئة المحكمة، وطالبوا بإثبات ذلك بمحضر الجلسة والتحقيق فيه، لاعتباره تعمدًا لقتل المعتقل، وهو ما طالبت به أيضًا هيئة الدفاع عن المعتقلين في القضية.

وعلى إثر ذلك رفعت المحكمة الجلسة، لحين إسعاف “صبحي”، وأكد القاضي بأن الجلسة لا يُمكن أن تنعقد وأحد المعتقلين غائب عن الوعي والإدراك. 

وتأتي إعادة المحاكمة بعد أن قضت محكمة النقض في 15 نوفمبر 2016، بإلغاء الأحكام الصادرة بالإعدام والسجن من محكمة أول درجة، ضد المعتقلين المحكوم عليهم.

 

* كم يبلغ حجم “بيزنس الشرطة” مقارنة بـ”إمبراطورية الجيش الاقتصادية”؟

خبر صغير نشرته الصحف، يقول “إن وزير داخلية الانقلاب اللواء مجدي عبدالغفار، طالب المسئولين عن سلسلة فروع هايبر ماركت “أمان للمواد الغذائية”، التي دشنتها الوزارة أواخر عام 2015، بتخفيض أسعار اللحوم والبيع بأسعار مناسبة؛ لـ”تخفيف العبء عن كاھل المواطنين وتوفير السلع الأساسية بأسعار مناسبة.

الخبر كشف جانبا من تورط جنرالات الداخلية في بيزنس جديد ينافسون به بيزنس جنرالات الجيش، وحالة الفوضى التي تعيشها أجهزة الدولة المصرية منذ الانقلاب العسكري عام 2013، وسط غياب تام لأجهزة الرقابة التي تم تدجينها.

وتنشر “أمان للمنتجات الغذائية” على مواقع التواصل، تفاصيل عمليات توزيع اللحوم والدواجن والسلع المختلفة على المنافذ المختلفة، التي تقع بجوار أقسام الشرطة غالبا، بعدما افتتح وزير الداخلية 120 فرعا، وتعلن عن تخفيضات حقيقيّة في هايبر الداخلية”، ما يثير السخرية.

بيزنس الداخلية الجديد جاء بدعوى الاستجابة لمطالب قائد الانقلاب بالتخفيف عن المواطن العادي، وضمن فوضى دخول أجهزة أمنية مختلفة في الأسواق، مثل الجيش والمخابرات العامة، وتوزيع سلع ومنتجات بدلا من التفرغ لأدوارها الحقيقية، ما يفسر جانبا من الفشل الأمني بفعل التركيز على الأمن السياسي لا الجنائي والأمن الغذائي، الذي يتضمن حالات فساد رسمية بدلا من الإمساك بالمفسدين.

4 أذرع لبيزنس الداخلية

ولا يقتصر بيزنس الداخلية على “أمان للمنتجات الغذائية”، فهناك سلسلة الفتح” و”المستقبل” و”سيتك”، وهي شركات تم تأسيسها العام الماضي من قبل الداخلية.

الفتح للتوريدات والاستثمارات” من كيانات بيزنس الداخلية عقب الانقلاب، وتهدف إلى توفير شركات أمنية خاصة يديرها جنرالات الشرطة، وتولت جميع عمليات الإنشاء والصيانة والترميم بجميع جهات الوزارة، ومقاولات تأسيس السجون وأقسام الشرطة، فضلاً عن تنفيذ عدد من المشاريع الاستثمارية لصالح جهات حكومية وهيئات خاصة.

وتشمل مشاريع شركة الفتح تأسيس أقسام للشرطة، وصالات ألعاب رياضية، واستراحات للوزارة بعدد من المحافظات، وإقامة مبانٍ تتبع هيئات الأسلحة والذخيرة، وشرطة المسطحات المائية.
وكان مشروع إعادة تأسيس نادي قضاة الإسكندرية، وبناء مدينة القضاة السكنية بمنطقة برج العرب غرب الإسكندرية، من أكبر المشاريع التي تولّتها الشركة بعد إرساء مناقصة المشروع عليها بالأمر المباشر من قبل المستشار أحمد الزند، وزير العدل السابق، وتبلغ تكلفة المشروع 100 مليون جنيه.

قبل هذا في عام 2000 أيضا، خرجت إلى النور “شركة المستقبل” برأس مال يبلغ 30 مليون جنيه، والتي يُعرّفها موقعها الإلكتروني، على أنها إحدى شركات قطاع الاستثمار في وزارة الداخلية، وتقوم بأنشطة في مجال الخدمات البترولية، وتصنيع وتوريد لوحات المرور المعدنية، والاستثمارات العقارية، والاستثمارات الزراعية، والمقاولات، والتوريدات العامة، وأعمال الصيانة، وأعمال النظافة، والخدمات السياحية.

وحصلت الشركة على مُناقصات توريد مستلزمات جراحية، ومهمات لقوات حفظ السلام، وأجهزة كهربائية ومفروشات وأثاث، وتجهيز الفنادق التابعة لوزارة الداخلية، كما قامت بمشاريع لصالح جهات حكومية، على رأسها الهيئة العامة لسكك حديد مصر، وشركة السويس لتصنيع البترول.

وعقب ثورة يناير 2011، كشفت مجلة “الشباب” التابعة لمؤسسة الأهرام، عن أن عددا من أعضاء حركة “الضباط الشرفاء”، طالبوا بفتح تحقيق مع اللواء جهاد يوسف، والكشف عن مصادر ثروته، حيث إنه يعد أحد أصحاب المليارديرات في وزارة الداخلية.

وقالت التقارير الصحفية إن هناك مستندات تثبت تورط جهاد يوسف في وقائع فساد مالي وإهدار للمال العام، حيث أسند إليه حبيب العادلي عددا كبيرا من الملفات المشبوهة، وتم عزله.

سيتك” للإلكترونيات والتجسس على المصريين

الشركة الثالثة المهمة التي دشنتها الداخلية ضمن البيزنس عقب انقلاب 2013، هي شركة تكنولوجيا المعلومات المدنية “سيتك”، التي تأسست عام 2014 للعمل في مشروعات برامج وأنظمة حاسبات آلية وتطبيقاتها بمختلف أنواعها وأنظمة تشغيلها، ومقرها داخل مصلحة الأحوال المدنية في ميدان العباسية، ولها فروع في مصر الجديدة.

وقد توسَّعت أنشطة الشركة لتشمل توفير مراكز تدريب مُجهّزة ومعتمدة، وإعداد مراكز خدمة العملاء والدعم الفني، وتقديم الاستشارات الفنية، وعقود الصيانة، وعقود الدعم الفني لجميع العملاء داخل مصر من القطاع الخاص أو الحكومي.

بيزنس السلع الغذائية

وجاء تدشين الشركة الرابعة لجنرالات الداخلية في ديسمبر 2015، حين أعلنت وزارة الداخلية عن تدشين 120 فرعا لها في صورة مجتمعات استهلاكية، وأعلنت قائمة أسعار منافذ “أمان” التي تم افتتاحها في المحافظات، والتي قيل إنها تهدف إلى توفير السلع الغذائية الأساسية للمواطنين بأسعار مخفضة، مقارنة بمثيلاتها بالأسواق.

وقد كشف وزير داخلية الانقلاب مجدي عبدالغفار، خلال افتتاحه المرحلة الأولى منها، عن أن المنافذ المستهدف إقامتها عددها 250 منفذًا.

ممنوع التفتيش على بيزنس الشرطة

وعلى غرار الغموض حول بيزنس الجيش، كشف حديث سابق لرئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، “هشام جنينة”، عن أن أرباح شركات ومنشآت الداخلية تذهب إلى صناديق خاصة داخل وزارة الداخلية، لم تستطع أي جهة الاقتراب منها، وترفض الداخلية التفتيش على هذا الصناديق.

وخلال حوار صحفي أجراه المستشار هشام جنينة، مع صحيفة “الشروق”، مارس 2014، قال: إن عدد الصناديق الخاصة بوزارة الداخلية نحو 38 صندوقاً بقيمة 12 مليار جنيه، منها صندوق التأمين الخاص لضباط الشرطة الذي تتبعه مطابع الشرطة وغيرها.

وفي نهاية عام 2015 تقدّم عاصم عبدالمعطي- الوكيل السابق للجهاز المركزي للمحاسبات وعضو المركز المصري لمكافحة الفساد- ببلاغ إلى النائب العام، ضد القائمين على الصناديق الخاصة لوزارة الداخلية، والتي تدخل إليها أرباح شركات المنظومة الاقتصادية للشرطة.

وفي بلاغه، اتّهم عبدالمعطي الوزارة بفتح حسابات سرية للصناديق الخاصة التي تتبعها، رغم صدور القانون رقم 139 لسنة 2006، والذي يقضي بإغلاق كل الحسابات المفتوحة خارج نطاق إجراءات رقابة البنك المركزي، ولكن انتهى كل ذلك إلى الحفظ.

كم يساوي بيزنس الجيش؟

منذ انقلاب الجيش على الرئيس المنتخب محمد مرسي، وتولي المشير عبدالفتاح السيسي السلطة، منتصف عام 2014، اتسعت اﻷنشطة الاقتصادية للقوات المسلحة لتتخطى كل ما سبق في تاريخها، بحسب ما تكشفه قرارات “الجريدة الرسمية”، أو محاضر اجتماعات رسمية، أو ما تم الإعلان عنه من خلال وسائل اﻹعلام.

وتشارك القوات المسلحة في مختلف النشاطات الاقتصادية عبر أربع هيئات تتبع وزارتي الدفاع واﻹنتاج الحربي، هي جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، والهيئة العربية للتصنيع، والهيئة القومية للإنتاج الحربي، والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، ويتراوح هذا البيزنس بين:

مقاولات حكومية: بإسناد إدارة أعمال غالبية الوزارات إلى هيئات أو شركات تابعة للقوات المسلحة.

استيراد وتصنيع الدواء: بإسناد استيراد مستلزمات طبية وألبان الأطفال للجيش فقط، وإلغاء مناقصات المستشفيات ما تسبب في أزمة نقص.

إدارة الطرق الصحراوية: تولت وزارة الدفاع رسميا إدارة العديد من الطرق في مصر وتحصيل رسوم المرور، ما حولها إلى مناطق عسكرية بها بيزنس خدمات أخرى، كما تولى الجيش احتكار الإعلانات على هذه الطرق، ما دفع شركات لرفع دعاوى قضائية لم تنفذ أحكامها لصالحهم، ونشرت شعبة الإعلان بغرفة صناعات الطباعة والتغليف إعلانا عن اتخاذ خطوات تصعيدية دون جدوى.

بيزنس التعليم: في صورة “مدارس بدر الدولية” التي أنشأها الجيش الثالث في السويس، والتي توفر تعليمًا بالنظامين اﻷمريكي والبريطاني، وتعاقدت جامعة القاهرة مع الجيش للإشراف على مطابخ المدن الجامعية.

بيزنس الطاقة: تمثل في تعاون وزارة الإنتاج الحربي وشركة TBEA الصينية في مشروع الألواح الشمسية لتوليد الطاقة.

بيزنس السمك والتماسيح: تولى جهاز مشروعات الخدمة الوطنية تنفيذ عدد من مشروعات الاستزراع السمكي في عدة محافظات. ومع ظهور أول مشروع للاستفادة من قرابة 30 – 50 ألف تمساح في بحيرة السد العالي في مشروع إنشاء مزارع التماسيح، الذي يوفر ملايين الدولارات (جلد التمساح الواحد بـ4 آلاف دولار)، ظهر أنه “بالتعاون“.

بيزنس متفرق: بدء إنتاج مصنع 360 التابع لوزارة لإنتاج الحربي، إنتاج ثلاجات وتكييفات بشراكة مع شركة صينية، وتولي الهيئة الهندسية بناء كباري وتأهيل مستشفيات وقصور ثقافة.
ورغم تصريحات السيسي المتكررة بأن اقتصاد الجيش لا يزيد عن 2% من حجم الاقتصاد، أشارت تقديرات محلية (نجيب ساويرس) وتقارير أجنبية (كارنيجي ومنظمة الشفافية الدولية وواشنطن بوست)، لا سبيل للتأكد من دقتها، لغياب الشفافية عن بيزنس الجيش، إلى أن هذا الاقتصاد يتراوح بين 10، 20، و35 و60%.

وأرجع تقرير لمجلة “فورين بوليسي”، في 28 يناير 2016، “ترك السيسي الاقتصاد للجيش ليتحكم فيه”، إلى ما وصفه بـ”صفقة” بينه وبين جيشه، تقوم على دعم الجيش للسيسي مقابل ترك الأخير الهيمنة للجيش على الاقتصاد، وعدم التزام العسكريين بالقوانين التي تحكم المدنيين، عبر تشريعات خاصة بهم يصدرها السيسي وبرلمانه.

 

* بالأرقام .. خسائر تدهور العلاقات بين مصر والسودان

تعد دولة السودان واحدة من أهم الدول التي علي علاقة اقتصادية قوية بمصر خلال العقود الماضية، ولكن الخلافات الأخيرة بين البلدين أضرت كثيرا بمسار العلاقات سياسيا واقتصاديا.

فمن الناحية الاقتصادية، لوحت المشاكل في الأفق بين مصر والسودان، نهاية عام 2016، من خلال قرار سوداني بوقف استيراد الخضروات والفاكهة المصرية، لعدم سلامتها للاستهلاك الآدمي، والتي قامت السلطات السودانية على إثره بتوضيح وجهة النظر للحكومة المصرية وانتظار نتائج الفحص والتي أكدت سلامة الخضر والفاكهة وقتها.

واتسعت الهوة بين البلدين منذ ذلك التوقيت بسبب تدهور العلاقات سياسيا ومعاودة فتح ملف حلايب وشلاتين من الجانب السوداني مرات عديدة من خلال تصريحات للمسؤولين السودانيين بهذا الاتجاه، إلى أن  أصدر نائب الرئيس السوداني ورئيس الوزراء بكري حسن صالح نهاية مايو الماضي، قرارا ينص على حظر دخول السلع المصرية الزراعية والحيوانية إلى بلاده، مع إلزام القطاع الخاص باستيراد السلع مباشرة من بلد المنشأ دون عبورها بمصر، والقرار هذا تأكيد لما أوصت به لجان فنية تتبع لوزارة التجارة السودانية بشكل رسمي.

خسائر مصرية

قال الخبير الاقتصادي، فخري الفقي إن تراجع العلاقات بين مصر والسودان أضر بهما معا، مشيرا إلى أن الخسائر المصرية تتمثل في تراجع الميزان التجاري وخفض نسبه الصدرات للسودان خلال العام المالي الحالي بشكل ملحوظ، مشيرا إلى أن حجم التبادل التجاري بين البلدين كان يسجل نحو مليار دولار.

خسائر السودان

ومن الجانب السوداني، سجلت الأسعار ارتفاعات ملحوظة في الأسواق السودانية لاعتمادها على البضائع والسلع المصرية، وتراجع العديد من السلع والمنتجات الرئيسية التي كانت تأتي من مصر، حيث تعد السودان إحدى الأسواق المتنوعة ومنفذًا هامًا للصادرات المصرية.

الصادرات المصرية  الممنوعة

الخضروات والفاكهة الطازجة والمجففة والأسماك، وأوراق الصحف المستعملة والألعاب النارية للأطفال، وقطع الغيار المصنعة من المطاط والبلاستيك المستعملة، والأجزاء المقطوعة للسيارات المختلفة، والإطارات المستعملة، والمحركات التي لا توجد بها البيانات الأساسية التي توضح المنشأ واسم الشركة وسنة الصنع ونوع السيارة والموديل ونوع المحرك، والهياكل الخارجية للحواسيب، وهيكل الوحدة الأساسية وأغطية الهواتف المحمولة.

أيضًا الأجهزة الإلكترونية والمعدات الطبية والميكانيكية المستعملة التي بها ملحقات إلكترونية أو كهربائية مستعملة ذات تردد 60 هيرتز، و الصمغ العربي، والفحم النباتي، والجلود المجففة بالهواء.

رد فعل مصر

والتزمت الحكومة في مصر الصمت منذ ذلك الوقت حتي الآن بعد مرور 3 أشهر من انقطاع دخول الصادرات المصرية للأراضي السودانية.

ويستورد السودان من مصر الفاكهة ومنتجات الأسماك، كما أن منتجات عدد من البلاد العربية تمر عبر الأراضي المصرية إلى السودان.

 

* «3» مشاهد تؤكد انهيار المنظومة الأمنية لصالح أمن النظام

الأولوية في مصر حاليا هي أمن النظام ورئاسة الانقلاب، أما الشعب فليذهب إلى الجحيم، يموت قتلا أو غرقا، تنهشه عصابات ومافيا البلطجة، يبيع أعضاءه من أجل الحصول على جنيهات قليلة يطعم بها أولاده.

وفي 3 مشاهد تم رصدها في صحافة اليوم السبت، 26 يوليو 2017م، تؤكد بالدليل القاطع أن مصر تحولت إلى غابة يأكل فيها القوي الضعيف، ولا حياة لمن لا ظهر له يحميه من سطوة البلطجية ونفوذ عصابات الشرطة، التي تعد الأكثر انتهاكا للقانون والدستور من عصابات الإجرام.

وبعيدا عن جرائم الشرطة من اغتيالات خارج إطار القانون وتعذيب وحشي ينم عن دناءة وانحطاط، نرصد في هذا التقرير انهيار المنظومة الأمنية للمواطن والمجتمع؛ لأن الأولوية لحماية رئيس الانقلاب وعصابته من جنرالات العسكر والداخلية.

«خناقة رجل أعمال مع لواء سابق»

المشهد الأول هو مشاجرة بين رجل أعمال ولواء سابق؛ تفاصيل الحادث تكشف إلى أي مدى غاب الأمن تماما، وباتت البلاد غابة بلا قانون أو ضوابط، حيث كانت البداية مشادة كلامية بسيطة بسبب سيارة مسرعة تقودها زوجة رجل أعمال، وكادت أن تصطدم بأحفاد اللواء السابق فى منطقة التجمع الخامس، ما دعاه إلى أن يقول للسائق «مش تفتح يا حمار»، فتوقفت السيارة على بعد 50 مترا، وبعدها عادت مرة أخرى إلى الخلف، وكانت المفاجأة أن سائق السيارة سيدة، وقالت له: «إنت بتشتمنى أنا، والله لحزنك على عيالك يا راجل يا مهزأ، أنا هاوريك مين اللى حمار وهاخليك تركع قدامى»، وتركته وذهبت بنفس السرعة الجنونية.

واستكمل المجنى عليه حديثه أمام النيابة، قائلا: “بعدها التف حوله عدد من خفراء الفيلات المحيطة، وأخبروه أن هذه السيدة زوجة رجل أعمال شهير وصاحب مجموعة مدارس، وأنه من المتوقع أن يأتى إليه، وبالفعل بعد مرور ربع ساعة من المشادة وجد الباب يطرق بشدة، وعندما فتح بادره رجل الأعمال بصفعة على وجهه وضربه بـ«البوكس»، وبعدها هجم عليه عدد من الحراس الشخصيين تجاوز عددهم 30 شخصا واقتحموا الفيلا، وكان بعضهم يحمل أسلحة آلية، وقاموا بإطلاق الأعيرة النارية فى الهواء بطريقة مرعبة لإرهاب جميع من فى الفيلا.

وأوضح المجنى عليه أن «ابنه»، لاعب كرة سلة سابق فى منتخب مصر، تعرض هو الآخر للاعتداء من البلطجية وكسر ذراعه، وعندما شاهدت زوجته ما يحدث له ظلت تصرخ بشدة وتستغيث، ووجدنا رجل الأعمال يأمر الحراس الشخصيين بهتك عرضها أمام الجميع وهذا ما حدث بالفعل، وعندما حاولت الدفاع عن نفسها قاموا بكسر قدمها اليمنى، ومزقوا ملابسها، وفي النهاية تم ضبط 3 حراس!.

اقتحام مستشفى فى التجمع الخامس

المشهد الثاني هو اقتحام مجهولين، صباح أمس الأول، مبنى تحت الإنشاء يتبع مستشفى «ويل كير» فى شارع 90 بالتجمع الخامس، ونجحوا فى سرقة كابلات وأسلاك ولوحات كهربائية وقطع نحاسية خاصة بأعمال تركيب الغاز، قُدّرت قيمتها بـ4 ملايين جنيه.

وقال أحمد فوزى، مدير أمن الشركة، فى تصريحات إعلامية، إنه فوجئ بالواقعة عقب وصوله إلى عمله، يوم الخميس، وكانت الساعة تقترب من الثامنة والنصف، وأن الخفيرين المسئولين عن أعمال التأمين قالا له: «الكابلات والأدوات الخاصة بشغل الكهربا والغاز اتسرقت كلها»، فأسرع إلى باب المبنى وشاهد الباب مفتوحا، ووجد السلسلة الحديدية مكسورة من جانب القفل الذى يربط طرفيها، كما أن أقفال الباب الرئيسى الخاص بالطابق الأول الموجود بداخله الأدوات ومستلزمات أعمال الكهرباء والغاز تعرّضت للسرقة كلها.

اختطاف «مقاول» وتعذيبه بالنار

المشهد الثالث هو تعرض مقاول للاختطاف والتعذيب على يد عصابة مكونة من 4 أفراد داخل عقار خاص بأحدهم فى مدينة نصر بقصد إرهابه؛ حتى يكف عن مطالبتهم بسداد مبلغ 440 ألف جنيه استولى عليها المتهمون منه بعد النّصب عليه وبيع قطعة أرض له بأوراق مزورة بقيمة 500 ألف جنيه.

وتمكن المتهمون من احتجاز المقاول العمارى “بهيج محمد غانم” لمدة 48 ساعة، وتعذيبه بالنار فى مناطق متفرّقة من الجسد، وضربه بمطواة فى رأسه، ما أدى إلى إصابته بجرح طولى، ونقل إلى مستشفى التأمين الصحى، وأجريت له الإسعافات الأولية، وتمت خياطة رأسه بـ16 غرزة.

وأثبت التقرير الطبى تعرّضه لحالة فقدان للوعى من تعرّضه للضرب بجسم صلب على الرأس، أدى لحدوث ارتجاج فى المخ، وجروح وآثار تعذيب فى الفخذين، ويحتاج إلى عدة عمليات جراحية.

 

* تعديل الدستور.. مؤشرات صراع أجنحة داخل نظام 3 يوليو

حملة تعديل الدستور التي أطلق شرارتها النائب إسماعيل نصر الدين، عضو لجنة الإسكان بمجلس نواب العسكر عن دائرة حلوان، وتبنّتها بعد ذلك منصات إعلامية معروفة بولائها للأجهزة الأمنية السيادية، لا تزال تثير جدلا واسعا بين مؤيدي وأنصار نظام انقلاب 3 يوليو، حيث طفت على السطح مؤشرات عن وجود صراع أجنحة داخل الأجهزة السيادية، والتي يتبنى بعضها التعديلات المطروحة ومد فترة رئاسة سفاح العسكر عبدالفتاح السيسي إلى فترات كثيرة، على أن تكون كل فترة 6 أو 7 سنوات.

جوهر التعديلات

ما يعزز من صراع الأجنحة داخل نظام 3 يوليو، ليس فقط تبني منصات إعلامية لتلك التعديلات بينما تتبنى منصات أخرى رفض هذه التعديلات، ولكن أيضا يمكن رصد ذلك من خلال تصريحات نواب في البرلمان.

فعلى عكس النائب إسماعيل نصر الدين وغيره من المؤيدين بشدة للتعديلات، فإن النائب كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى ببرلمان العسكر، أدلى بتصريحات شدد فيها على أن تعديل الدستور يمثل إساءة لمصر ولرئيس الانقلاب، وهو التصريح الذى اتفق معه النائب سعد الجمال، القيادة بائتلاف دعم مصر، صاحب الأغلبية فى البرلمان، والتي جاءت تحت رعاية أمنية من جهات سيادية معروفة.

كمال عامر يؤكد أن هناك من ينادى بتعديل الدستور بهدف زيادة مدة الرئاسة إلى 6 سنوات بدلا من أربع سنوات، وأيضا هناك أصوات تنادي بتعديل الدستور بحيث تكون فترة الرئاسة لا تقتصر على مدتين فقط، ولكن زيادتها إلى ثلاث فترات.

3 مفارقات مضحكة

من جانبه، أبدى الكاتب الصحفي جمال سلطان، رئيس تحرير صحيفة “المصريون، استغرابه من دعوات تعديل الدستور ومد فترة الرئاسة، مؤكدا أنها تعكس صراع أجنحة داخل نظام 3 يوليو.

وفي مقال للكاتب بتاريخ 20 أغسطس بعنوان «تعديلات الدستور تكشف صراع أجنحة في السلطة»، استغرب سلطان من إطلاق الحملة من جانب النائب إسماعيل نصر الدين، عضو لجنة الإسكان، مؤكدا أن محكمة النقد قضت ببطلان عضويته، كما أنه عضو بلجنة الإسكان وليس اللجنة التشريعية.

المفارقة الثالثة التي يمكن أن تتحول إلى “نكتة” لا تصدق، أن أعضاء البرلمان يطالبون بتعديل الدستور لتقليص صلاحياتهم وصلاحيات البرلمان لحساب رئيس الجمهورية، وبطبيعة الحال ليس هذا من باب “نكران الذات” والتضحية من أجل الوطن، وإنما من باب الالتزام بالتوجيهات والتعليمات وتنفيذ المطلوب بدون مناقشة، وفقا لسلطان.

على خطى القذافي

من جانبه، يرى المحامى والحقوقى جمال عيد، رئيس الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، فى مقابلة مع شبكة “CNN “الأمريكية، أن المشكلة الرئيسية في مصر حاليا هى أننا لا نجد عقلا سياسيا لفهم المنطق، مضيفا أن “جمهورية مصر العربية بها أجنحة متصارعة لا تتحد إلا حينما تقمع الحريات، ولا نستطيع توقع ما سيحدث لأننا لا نتحدث عن عقلية واحدة، بالتالي كل شيء محتمل في الأيام المقبلة”، حسب قوله.

وفي إشارة ساخرة إلى دعوات تعديل الدستور ومسرحية انتخابات 2018، يستبعد عيد” ذلك، مؤكدا أن الوضع الحقوقى الحالى هو الأسوأ على الإطلاق فى تاريخ جمهورية مصر العربية الحديث، حيث التوسع الهائل فى بناء السجون.

وقال “عيد”: إنه “تم بناء 19 سجنا منذ عام 2011، منها 16 سجنا في عهد السيسي”. ويشبّه “عيد” نظام السيسي حاليا بنظام القذافي في آخر أيامه بعد 30 سنة من الحكم، لافتا إلى أن هذه الإجراءات القمعية فعلها السيسي في 3 سنوات فقط من حكمه، مشددا على أننا “الآن أقرب لحكم القذافي دون أموال ونفط ليبيا“.

مؤشرات صراع الأجنحة

ومما يؤكد صراع الأجنحة، يقول سلطان: «بسهولة يمكن أن ترصد تناقضات في الموقف من المقترح في أعلى هرم السلطة، ويمكنك رصد ما يتردد في الإعلام الموالي، الدولجي، لكي تدرك أن هناك صراعا حقيقيا حول هذا المقترح ».

ويضيف سلطان «هناك صحف تتبنى بقوة هذا التعديل وتروج له وتهاجم من يرفضونه بخشونة زائدة، وتقدم الشروح التي تراها مهمة لإنجاز هذا التعديل، وهي صحف تتحدث بلسان جهاز سيادي بعينه كما يعرف الكافة، وهناك فضائيات تنسج على هذا المنوال أيضا، وأصوات محددة من “الكائنات الفضائية” في الإعلام المصري تدعم الطرح وتهاجم رافضيه، وفي المقابل هناك منابر وأصوات إعلامية تعرف أنها موالية لجهة سيادية أخرى مهمة تقف موقف الناقد أو على الأقل المشكك في هذا المقترح، وتسفّه من الفكرة التي وراءه والتبريرات المقدمة له».

ويعزز من ذلك أيضا البرلمان نفسه، ستجد الانقسام واضحا بين كتل نيابية محسوبة على جناح سيادي بعينه، وكتل أخرى مرتبطة بجناح سيادي آخر، كلٌّ له موقفه من التعديلات، بين متحمس ومروج ومدافع عنها، وبين مشكك فيها ومندد بالاندفاع إليها، وكلهم “دولجية” حسب المصطلح الشائع.

هشاشة مؤسسات الدولة

مصر الآن في حالة هشاشة دستورية من الناحية العملية، ورئيس الانقلاب يفعل ما يريد وقتما يريد بالطريقة التي يريد، وفكرة المؤسسية شبه معلقة، ولا توجد استقلالية حقيقية لأي مؤسسة، والأمور تدار بالتوجيه، والقانون نفسه لم يعد هو مرجعية الأمر والنهي والسلوك الرسمي للدولة، وإنما السياسة وتقدير مصالح معينة، ويتم تفصيل الأمور بعدها على المقاس.

إذًا مصر الهشة تمضي بقطار سريع بلا توقف نحو الهاوية، في ظل حكم عسكري سلطوي هو بالأساس يفعل ما يريد، ولا يكترث كثيرا أو قليلا بالدستور والقانون أو حتى بالشعب ذاته.

 

* بعد وقف المعونة.. السيسي يجمد “تمديد الرئاسة

كشف مصدر في برلمان الانقلاب بارز عن وجود اتجاه فعلي داخل المجلس لإرجاء طرح طلب تعديل الدستور، الخاص بزيادة مدة الولاية الرئاسية من أربع إلى ست سنوات، إلى ما بعد إجراء الانتخابات الرئاسية -الغير شرعية- في موعدها المقرر منتصف العام المقبل.
وعزا مصدر نيابي آخر خطوة التراجع عن التعديل إلى قرار الولايات المتحدة الأمريكية الأخير بحرمان مصر من مساعدات اقتصادية وعسكرية تصل إلى 290 مليون دولار، على خلفية التراجع الكبير الذي تشهده القاهرة في مجال حقوق الإنسان، بما يعد إنذاراً أول من الإدارة الأميركية للسيسي، وإصرار الأخير على إصدار قانون الجمعيات الأهلية، المُعد بواسطة دائرته الاستخباراتية، والذي مرره مجلس النواب نهاية نوفمبر الماضي، جعله في مرمى النيران الأميركية، لما تضمنه من نصوص تُقيد أنشطة وتمويل منظمات المجتمع الأهلي، التي انتفضت رفضاً للقانون، وسط إدانات دولية واسعة النطاق.
وقال المصدر، إن النظام أخطأ في تقدير تداعيات تمرير قانون الجمعيات، وكان على السيسي استخدام حقه الدستوري في الاعتراض عليه، وإعادته إلى البرلمان لمناقشته مجدداً، لا سيما أنه صدّق عليه عقب ستة أشهر كاملة من إقراره، إذ كان يمكن استغلال تلك الفترة في إدخال تعديلات تُخفف من حدة القيود الواردة في نصوصه.
وبحسب المصدر، فإن تعديل الدستور، من دون تفعيل عدد كبير من نصوصه، يعطي رسالة سلبية إلى الرأي العام في الخارج بشأن نوايا النظام الحاكم، ويُعيد فتح الحديث عما إذا كانت الإطاحة بالرئيس محمد مرسي، ثورة شعبية أم انقلاباً عسكرياً، بما يضيّع من جهود الدبلوماسية المصرية طيلة الأعوام الأربعة الماضية.
وتعليقاً على هذه المستجدات، توقعت مصادر سياسية حزبية أن ينعكس القرار الأميركي على الوتيرة التي كانت تمضي بها خطوات إجراء التعديل الدستوري لإطالة فترة ولاية السيسي أو إلغاء الانتخابات الرئاسية المقبلة المقررة في يونيو2018.
ورأت أنه على الرغم من أن هذا الموضوع لا يثير قلق الإدارة الأميركية، إلّا أن قرار وقف المساعدات سيضطر السيسي للتروي قبل اتخاذ خطوات سيتم وصفها في الإعلام العالمي كـ”مزيد من القيود على المجال العام“.
ورجحت المصادر السياسية أيضاً أن يطيل السيسي فترة التحقيق والتجميد الإعلامي لقضية التمويل الأجنبي، وأن تبادر الحكومة قبل نهاية العام الحالي لإجراء تعديل – ولو كان صورياً – على قانون العمل الأهلي، لتخفيف القيود على عمل المنظمات الأجنبية.

 

* الانقلاب يقترض 13.5 مليار جنيه من البنوك

يقترض البنك المركزي، غدًا الأحد، نيابة عن وزارة المالية في حكومة الانقلاب، أذون خزانة بقيمة إجمالية تقدر بـ13.5 مليار جنيه، وتبلغ قيمة الطرح الأول لأذون خزانة لأجل 91 يومًا، 6.5 مليار جنيه، وأذون بقيمة 7 مليارات جنيه لأجل 266 يومًا.
ومن المتوقع أن تصل قيمة العجز في الموازنة العامة للدولة، بنهاية العام المالي الجاري، إلى 370 مليار جنيه، ويتم تمويله عن طريق طرح البنك المركزي لأذون وسندات خزانة، أدوات الدين الحكومية، نيابة عن وزارة المالية، وعن طريق المساعدات والمنح من الدول العربية والقروض الدولية.

فنانو الانقلاب يرقصون على دماء السوريين والمصريين.. الجمعة 25 أغسطس.. السيسي يصادر “المكتبات” ويفتح المجال لـ “الكباريهات”

فنانو الانقلاب يرقصون على دماء السوريين والمصريين

فنانو الانقلاب يرقصون على دماء السوريين والمصريين

فنانو الانقلاب يرقصون على دماء السوريين والمصريين.. الجمعة 25 أغسطس.. السيسي يصادر “المكتبات” ويفتح المجال لـ “الكباريهات

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*السيسي يصادر “المكتبات” ويفتح المجال لـ “الكباريهات

في الوقت الذي يدعو فيه قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي إلى محاربة الفكر المتطرف، وتصحيح مفاهيم الدين المغلوطة، دأب على إغلاق المكتبات، والتحفظ عليها، ومصادرة الحق في المعرفة، وترك الباب على مصراعيه أمام وسائل الترفيه والإلهاء، وفق إعلاميين وصحفيين وحقوقيين.
وأثار قرار التحفظ على المكتبة وفروعها البالغة 37 فرعا على مستوى الجمهورية، الأسبوع الماضي، جدلا كبيرا بين المثقفين، ومرتادي المكتبة، وقرائها باعتبارها واحدة من أكثر المكتبات نشاطا في مصر، ونافذة للإبداع والكتابة.
وفي كانون الأول/ ديسمبر 2016 أغلقت قوات أمن الانقلاب مكتبات “الكرامةالتابعة للشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، وقال مديرها جمال عيد حينئذ إن “سبب الإغلاق تعليمات بغلق المكتبات التابعة لنا، بدون إنذار، وفهمت من ذلك أنها إحدى وسائل الضغط لكي نتواطأ مع السلطات، ونتغاضى عن الانتهاكات الموجودة، وهذا يدلل على فجور في الخصومة”، مضيفا أن “المتضررين من إغلاق هذه المكتبات هم الأطفال والشباب في الأحياء الشعبية، وليس نحن“.
إعدام الكتب
ودأب نظام السيسي على حظر مئات العناوين والكتاب المحسوبين على التيار الإسلامي، من المشاركة في معارض الكتاب التي تقام في القاهرة كل عام بمشاركة مئات المكتبات العربية والعالمية، كما قام بمنعها في المدارس والجامعات والمساجد بل وحرقها في أفنية المدارس في نيسان/ أبريل 2015 من خلال ما يسمى بلجنة “إعدام الكتب في المدارس”.
وأبقى السيسي على وزير ثقافته حلمي النمنم في التعديل الأخير بحكومته في شباط/ فبراير بالرغم من حالة الجدل التي دأب على إثارتها بتوجهاته المعادية للتيار الإسلامي، حيث أكد في أكثر من مرة أن مصر علمانية. والنمنم لا يمثل نفسه؛ إنما يمثل القيادة السياسية التي أتت به على رأس وزارة الثقافة.
ابتزاز الآخر
واتهم الخبير الإعلامي، حازم غراب، نظام السيسي باتباع أسلوب الابتزاز في التعامل مع الآخر للحصول على المال، قائلا: “هذا تخميني اعتماداً على معرفتي بمستوى تفكيرهم الأحمق، والابتزازي لتحصيل المال بأي شكل“.
وأضاف: “لا مجال لحسن الظن واعتبار أن نظام السيسي يستهدف التضييق على المعرفة. أكاد أوقن أنه طلب إتاوات مالية تفوق قدرات البعض أو يرفضها البعض. ولذا كان العقاب هو التحفظ”
تجفيف منابع الثقافة
بدورها؛ قالت الصحفية والناشطة الحقوقية، شيماء جلال: “لاشك أن قرار إغلاق مكتبة (ألف) كانت بمثابة خطوة استكمالية لما بدأه السيسي من قبل من تجفيف لمنابع العلم والثقافة، ولعل تصريحه الشهير (يعمل إيه التعليم في وطن ضايع) هو أكبر دليل على أن منظومة الانقلاب تسعى لإفشال الوطن وتضييع مستقبل أبنائه“.
وأضافت في تصريحات أن “آفة الأنظمة الفاشية.. العلم.. لأن الإنسان المثقف والمطلع سيكون بمثابة شوكة في حلق النظام؛ لذلك سعى نظام السيسي لإغلاق مكتبة ألف التي تعد منصة تثقيفية كبيرة؛ لأنها لم تكن مجرد مكتبة لبيع الكتب، بل كانت تنظم ندوات ولقاءات شبابية تثقيفية.. وهو ما يخالف هوى السيسي“.
وأشارت إلى أنه “لم يُغلق ناد أو ملهى ليلي في عهد السيسي، وأنها جميعا تعمل دون قيود، وتلك سياسة الكيل بمكيالين وما يفعله السيسي يكشف التوجه العام لفكر نظام العسكر الانقلابي“.
وحذرت من تبعات إغلاق المكتبات، قائلة: “لا شك أن خطوة إغلاق مكتبة ألف سيكون لها تبعات أخرى الفترة المقبلة من أجل تنفيذ مخطط السيسي في تجهيل الشعب ليرضى بما يقوله ويفعله دون نقاش أو جدال“.
فزاعة الإخوان
وقال عضو الجبهة الوطنية المصرية، أحمد البقري، إن “التحفظ على الأموال في مصر بلطجة على الشعب، ومن أجل هيمنة الجيش وقادته على كل المؤسسات التجارية بكافة أنواعها“.
وأضاف: “باختصار فإن العصابة تتغول، ورئيسها يتلاعب بالوطن بلا رقيب، وكل من لم تتمكن من السيطرة عليه أو قمعه بالتهديد والوعيد سلَّط عليه تهمة أنه إخوان لفعل ما تريد“.
وأعرب عن اعتقاده بأن نظام السيسي قائم على تزوير الوقائع، وتزييف الحقائق، والتدليس على المصريين، قائلا: “إن السيسي ونظامه يحاربان المعرفة والثقافة لأن نظامه قائم على تزييف الحقائق، وتغييب الوعي“.

 

*ألمانيا تسلم مصريان قُبض عليهما بالمطار لسلطات الانقلاب

قامت السلطات الألمانية، أمس الخميس، بتسليم سلطات الانقلاب مواطنين اثنين بعد القبض عليهما من اراضيها، وقامت بترحيلهما على متن طائرة ألمانية خاصة وصلت مساءً لمطار القاهرة الدولي وسط حراسة أمنية مشددة.
وفور وصلها لمطار القاهرة الدولي قامت بتسليمهما لسلطات الانقلاب، وعادت الطائرة فورًا.
هذا وأشارت مصادر أمنية مطلعة داخل مطار القاهرة الدولي أنه فور وصول الطائرة الألمانية الخاصة التي كانت تقل مصريين اثنيين قاموا بتسليمهم إلى قوات شرطة الانقلاب، والتي تجري معهم الآن تحقيقات موسعة، والتي يعتقد أنهم لهم صلات أو علاقات بجماعة الإخوان المسلمين، وذكرت مصادر أمنية أن المصريين المرحلين تم اقتيادهم إلى قاعة الحجز وسط حراسة مشددة من ألمانيا، وحراسة مصرية مشددة فور تسلمهما.
وبحسب صحف مقربة من النظام الانقلابى، فإن قوات أمن الانقلاب توجهت بهم لجهة غير معلومة حتى الان.

 

*خفض مساعدات أمريكا يفضح علاقة السفيه وابن زايد مع “كوريا

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية هيذر نويرت، إن قرار خفض المساعدات لمصر جاء بسبب تعاون القاهرة مع حكومة كوريا الشمالية.

جاء ذلك فى تصريحات المتحدثة باسم وزارة الخارجية خلال مؤتمر صحفى صباح اليوم فى واشنطن، ردا على سؤال حول ما اذا كانت قضية المساعدات تتعلق باتفاقات مصر مع كوريا الشمالية، قال نويرت “اننا نتحدث مع مصر ودول أخرى كثيرة حول العالم حول ضرورة عزل جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية”.

وحجبت الولايات المتحدة 290 مليون دولار من المساعدات بحجة سجل حقوق الإنسان في مصر.

وأشارت “نويرت” إلى أن الولايات المتحدة تعترف بأن البلدان في جميع أنحاء العالم التي تقوم بأعمال تجارية مع كوريا الشمالية تمكن المال من الدخول في برامجها النووية غير المشروعة والقذائف التسيارية.

وأضافت أن هذا مصدر قلق كبير لنا وأنها مصدر قلق كبير للمجتمع الدولى ايضا.

واشار نويرت الى ان الولايات المتحدة لديها “علاقة عميقة ومتعددة الاوجه” مع مصر.

واضافت “ان لدينا الكثير من مجالات التعاون الوثيق”، بيد ان كوريا عموما مسألة واسعة النطاق تعد مصدر قلق كبير للولايات المتحدة “.

قراءة النشطاء

وقال الناشط والكاتب عمرو بقلي في تغريدة عبر حسابه على “تويتر”: ” المشهد جميل أوي … تعاون اقتصادي وعسكري مع كوريا الشمالية، فضلا عن قوادة في توصيل أسلحة كيماوية للأسد !”.

وقال الإعلامي بقناة الجزيرة أحمد منصور عبر حسابه: “تعليق المساعدات الأمريكية لنظام السيسى لا يتعلق بحقوق الإنسان وانما بعلاقات السيسى السرية مع كوريا الشمالية والحصول منها على صواريخ”.

ورأى الناشط خالد الحسيني أن “اخبار الصباح: امريكا تقطع المعونه بسبب تعامل مصر مع كوريا الشمالية. خبر يصنع هالة مزيفة من البطولة لقائد الانقلاب. من كتالوج عب الناصر”.

التابع الذليل

بيد أن السيسي لم يتخذ موقفه من العلاقات مع كوريا الشمالية إلا بعد أن سعى لذلك محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي، الحاكم الفعلي للبلاد، وحشد كل ذيوله ومنها السيسي في مصر خلفه.

وكشفت مجلة “مودرن دبلوماسي” المعنية بالقضايا الدولية، إنه الكشف عن علاقة عمل بين كوريا الشمالية والإماراتن معتبرة أن الكشف عن العلاقة التي تربط الدولة الخليجية بكوريا الشمالية أمرا محرجا في وقت يزداد فيه مستوى التوتر بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة، نظرا للبرامج النووية والصواريخ البالستية التي تطبقها كوريا الشمالية.

ولقد نشر معهد شؤون الخليج مؤخرا مذكرة تؤكد أن شركة المطلق الإماراتية للتكنولوجيا اشترت أسلحة بقيمة 100 مليون دولار من كوريا الشمالية لاستخدامها في الحملة العسكرية التي تقودها السعودية في اليمن. 

ورأت المجلة، أن ارتباط الإمارات بكوريا الشمالية قد يضع الأولى في مواجهة مع حكومة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لتبحث عن طريقة للرد على آخر اختبار للصواريخ الباليستية، والذي أعربت فيه كوريا الشمالية عن نيتها استخدامه لاستهداف أي مدينة أمريكية.

 

*#ضد_الإخفاء_والقتل يتفاعل على “تويتر”.. ونشطاء: صوت الحق هيفضل طالع

بهتاف “لو خطفونا من الشوارع صوت الحق هايفضل طالع”، انتفض نشطاء الإنترنت والهواتف الذكية بالتزامن مع انتفاض المصريين المستمرة في الشوارع بمسيراتهم ووقفاتهم للرد على ممارسات الانقلاب العسكري.

وعلى هاشتاج #ضد_الإخفاء_والقتل عنوان الأسبوع الثوري الجديد للتحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الإنقلاب، عبر النشطاء عن رفضهم سياسية الإعدام الممنهجة التي يمارسها الانقلاب بحق المختفين قسريا، والتي تعتبر قتلا خارج إطار القانون.

وقال أصيل عياد ” #ضد_الاخفاء_والقتل ..وضد اعدام الشباب..وضد سجن الفتيات..وضد بيع اأرض..وضد خراب مصر..وضد السيسي قاتل الشباب..وضد العسكر الخونة عملاء صهيون” 

أما حساب “صيحة الحق” فوردت عليه تلك المشاركة: “#ضد_الاخفاء_والقتل ..نعم إنها موتة واحدة.. وقدر الله مكتوب.. والأشد وجعا في الأمر أن تموت غدرا وإضعافا.. عاجزا لا حيلة لديك.

 

*السفير «الإسرائيلي» يزور القاهرة بعد غياب 8 أشهر

أجرى السفير «الإسرائيلى» بالقاهرة «ديفيد جوفرين» زيارة إلى القاهرة، الخميس، برفقة 8 من طاقم السفارة، حسب ما ذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت”العبرية.

وقالت الصحيفة إن زيارة «جوفرين» للقاهرة هى الأولى بعد مرور 8 شهور من مغادرته القاهرة، موضحة أن الزيارة ربما تكون خطوة نحو عودته مرة أخرى.

كانت وسائل إعلام عبرية كشفت أن عودة «جوفرين» إلى القاهرة باتت وشيكة، بعد موافقة الأجهزة الأمنية والسيادية المصرية على مجموعة من المطالب «الإسرائيلية”.

وأكدت صحيفة «يديعوت أحرونوت»، الأسبوع الماضي، أن اتفاقا على إعادة فتح السفارة قد أنجز بالفعل، بعد حوالي 8 أشهر من سحب تل أبيب طاقمها الدبلوماسي لدواع أمنية.

في السياق ذاته، أفادت صحيفة «هآرتس» العبرية، الأسبوع الماضي، بأن وفدا إسرائيليا وصل القاهرة، وبدأ مباحثات مع مسؤولين مصريين حول ترتيبات أمنية لإعادة فتح السفارة بعد إغلاقها في ديسمبر/كانون الأول الماضي، مشيرة إلى أن المحادثات تحرز تقدما؛ ما يعني إمكانية عودة السفير خلال الفترة المقبلة.

وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، سحبت «إسرائيل» طاقم سفارتها بالقاهرة في أعقاب ما وصفته وسائل إعلام عبرية، في حينها، بتقارير أمنية حذرت من وجود خطورة على حياة السفير وطاقم السفارة.

وأعادت «إسرائيل» قبل ذلك بنحو عام فتح سفارتها بعد حوالي 4 سنوات من إغلاقها إثر اقتحام متظاهرين مصريين مقرها في أوج الاحتجاجات التي أعقبت ثورة يناير 2011.

وتمر العلاقات بين القاهرة – في عهد «عبدالفتاح السيسي» – وتل أبيب بأفضل أحوالها، وهناك تنسيق واسع بين الجانبين بخصوص الكثير من القضايا، وبينها الأوضاع الأمنية في سيناء، والأوضاع في قطاع غزة.   

 

*20 قتيلاً ومصابًا بينهم أطفال في مجزرة للجيش بسيناء

ارتكب الجيش مجزرة جديدة بقصف قرية نجع شيبانة جنوب غرب مدينة رفح بشمال سيناء، وأسفرت عن مقتل وإصابة 20 مواطنًا بينهم 13 طفلاً و6 سيدات.

إحدى الأطفال ضحايا محزرة للجيش في سيناء

إحدى الأطفال ضحايا محزرة للجيش في سيناء

ونشر الصحفي السيناوي أحمد أبو دراع صورًا لبعض الأطفال الذين أصيبوا إثر وقوع القذائف العشوائية على منازل المواطنين بنجع شيبانة جنوب مدينة رفح؛ ما اضطر الأهالي للنزوح إلى العريش وبئر العبد ومحافظات أخرى.

هجوم الجيش على أبناء سيناء تم خلال الساعات الماضية بقذائف المدفعية والرصاص الحي وأسماء القتلى كالتالي: 

– فايزة عابد عودة 33 عامًا

– شاهندا فايز سليم 12 عامًا

– فرج فايز سليم 3 سنوات

المصابون من الأطفال بينهم حالات حرجة:

– حبيبة محمد جمعة 3 سنوات أصيبت بجرح بالبطن.

– خديجة محمد جمعة 3 سنوات أصيبت بكسر بالساق اليسرى.

– عمر صبري 3 سنوات أصيب بكسر بالجمجمة.

– يحيى مسلم مبارك 3 سنوات أصيب بكسر بالجمجمة.

– أريام مسلم مبارك 13 عاما أصيبت بشظايا متفرقة بالجسد.

– حواء مسلم مبارك 8 سنوات أصيبت بشظايا متفرقة بالجسد.

– منار صبري 11 عاما أصيبت بكسر بالجمجمة.

– مريم مصلح 5 سنوات أصيبت بشظايا بالوجه.

– حبيبة مصلح 10 سنوات أصيبت بكدمات متفرقة بالجسد.

– فاطمة سليمان 13 عاما أصيبت بشظايا متفرقة بالجسد.

– عائشة سليمان 3 سنوات أصيبت بطلق ناري بالرأس.

المصابان من النساء بينهم حالتان حرجتان:

– زينب حسن عبدالله 56 عاما أصيبت بطلق ناري بالكتف الأيسر.

– نصرة إبراهيم محمود 35 عاما أصيبت بشظايا متفرقة بالجسد.

– مريم مسلم مبارك 30 عاما أصيبت بكسر بالجمجمة.

– ياسمين فريد عبيد 35 عاما أصيبت بشظايا متفرقة بالجسد.

– زينب محمد سليم 26 عاما أصيبت بجروح متفرقة بالجسد.

شاب مصاب إصابة حرجة: 

– محمد سلمان سلمي 21 عام مصاب بطلق ناري في الرأس.

 

*حصاد قرض الخراب.. مصر الثانية عالميًا في التضخم وارتفاع فوائد البنوك

بدأت مصر في حصاد الخراب التي أسست لها سلطات الانقلاب العسكري، من خلال ارتفاع نسبة التضخم، والتي اضطر معها نظام السيسي، لرفع سعر الفائد في البنوك المصرية لـ 20%، الأمر الذي أدخل البلاد في كارثة اقتصادية، خاصة بعدما كشفت الأأرقام الرسمية لمعدلات التضخم العالمية، أن مصر حققت أرقام قياسية غير مسبوقة، دفعتها إلى تصدر أكثر من 115 دولة في العالم، في معدلات أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، وارتفاع معدلات التضخم. 

ونشرت “قناة العربية” تقريرا مصورا مساء أمس الخميس، استندت فيه للأرقام الرسمية العالمية، قال إن مصر جاءت في المرتبة الثانية عالمياً في أعلى معدلات أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض بين البنوك، بمتوسط يتراوح بين 18.75% و19.25%، وذلك بعد صاحبة المركز الأول أوزبكستان بمعدل فائدة بلغ نحو 20%، بينما تظل أسعار الفائدة في دول الخليج عند مستويات متدنية، رغم رفعها عدة مرات خلال الفترات السابقة تزامناً مع قرار الفيدرالي رفع أسعار الفائدة الأمريكية.

وأظهرت الأرقام الرسمية احتلال مصر في ظل إجراءات سلطات الانقلاب العسكري، برفع الدعم والاستجابة لشروط صندوق النقد الدولي للحصول على قرض الـ 12 مليار دولار، أظهرت أن مصر احتلت في معدلات التضخم، المركز الرابع على مستوى دول العالم بمتوسط بلغ نحو 35%، فيما جاءت فنزويلا في المركز الأول بمعدل تضخم بلغ نحو 60%، تلتها جمهورية إفريقيا الوسطى في المركز الثاني بمعدل تضخم بلغ نحو 51.73%، ثم سيراليون في المركز الثالث بمعدل تضخم وصل إلى 39.84%.

وكان قد أعلن البنك المركزي المصري يوليو الماضي، رفع أسعار الفائدة الأساسية بنحو 400 نقطة أساس، وبذلك يكون قد رفعها بمعدل 700 نقطة أساس أو سبع نقاط مئوية منذ قرار تعويم الجنيه نوفمبر الماضي، والذي أدى لانهيار الجنيه، وانتشار الفقر، بسبب الاستجابة لشروط صندوق النقد.

وذكرت “قناة العربية” أنه مع كل ارتفاع في معدلات التضخم يتجه البنك المركزي المصري إلى رفع أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، لتقليل معدلات السيولة في السوق المحلية، وبالتالي تقليص معدلات التضخم التي تواصل الارتفاع.

ويبلغ سعر فائدة الإيداع لليلة واحدة وفقاً للبنك المركزي المصري نحو 18.75%، كما يبلغ سعر فائدة الإقراض لليلة واحدة 19.25%.

إجراءات الخراب

واتخذت سلطات الانقلاب مجموعة من الإجراءات في إطار برنامج الوهم المسمى بـ “الإصلاح الاقتصادي” تحت إشراف البنك وصندوق النقد الدوليين، وبدأت في نوفمبر الماضي بتعويم الجنيه المصري مقابل الدولار وتحرير سوق الصرف بشكل كامل، كما تم رفع الدعم، وقلصت الحكومة دعم الطاقة لمرتين متتاليتين منذ تحرير سوق الصرف، وقامت في يونيو الماضي برفع أسعار الوقود بنسب تصل إلى 50%، وأسعار الكهرباء بما يصل إلى 42% في مسعى لتقليص العجز الكبير في الموازنة.

ونتجت عن هذه الإجراءات ارتفاعات قياسية في أسعار السلع والخدمات، دفعت معدلات التضخم إلى مستويات قياسية، وفقاً للأرقام الرسمية التي أعلنها البنك المركزي المصري، حيث وصل معدل التضخم السنوي مستوى 35.2% في شهر يوليو الماضي، ومع كل ارتفاع في معدلات التضخم يتجه البنك المركزي المصري إلى رفع أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، لتقليل معدلات السيولة في السوق المحلية، وبالتالي تقليص معدلات التضخم التي تواصل الارتفاع.

كما فرضت سلطات الانقلاب لاسترضاء صندوق النقد من أجل قرض الـ 12 مليار دولار، خطة تقشف مالي على الغلابة، لخفض عجز الموازنة، كان أبرز ملامحها فرض ضرائب جديدة، منها ضريبة القيمة المضافة، وبالرغم من اعتراف مدير عام صندوق النقد، كريستين لاجارد، بالتضحيات والمصاعب التي يتعرض لها الكثير من المواطنين المصريين، وخاصة بسبب التضخم المرتفع، إلا أن السيسي فرض إجراءات قاسية على الغلابة، أكد صندوق النقد نفسه أنه لم يرد فرضها.

وكان تقرير “بارومتر الأعمال” الصادر في مارس الماضي عن المركز المصري للدراسات الاقتصادية، قد أكد أن نشاط الأعمال في مصر تضرر من آثار تحرير سعر الصرف، وكان القطاع الصناعي الأكثر تضررًا بين القطاعات الاقتصادية الأخرى، حيث كان الأكثر تأثرًا بزيادة أسعار المواد البترولية ذات الأهمية في تكلفة الإنتاج. كما شهد القطاع أقل زيادة في معدلات التشغيل والاستثمار، وذلك نتيجة ارتفاع تكلفة التمويل ومدخلات الإنتاج والآلات والمعدات، في ظل تراجع الاستهلاك.

وأكد أن شعبًا أكثر من 30% منه تحت خط الفقر، وأكثر من 80% منه يكفي دخلهم استهلاكه بالكاد، لن يفاضل ما بين أن يأكل وجبة الغذاء أو أن يضع أموال الغذاء وديعة في البنك، في الوقت الذي اعتبر فيه أن أسعار الفائدة المرتفعة هي عبء على المديونين، وبالتالي هي عبء على الحكومة المصرية، مضيفًا أن ما لا يقوله صندوق النقد، هو أن أسعار الفائدة ليست وسيلة لمكافحة التضخم إنما أداة لتعويض الدائنين عن التضخم. 

وتشهد مصر ارتفاعًا سنويًا في نسبة التزاماتها من الفوائد من إجمالي المصروفات. كانت الحكومة قد قدرت أن التزاماتها من الفوائد ستصل إلى 292.5 مليار جنيه بنهاية العام المالي الجاري، أي حوالي 30% من إجمالي المصروفات.

 

*وفاة والدة اثنين من معتقلي الشرقية حزنًا عليهما

نعت جماعة الإخوان المسلمين بالشرقية والدة المعتقلين في سجون الانقلاب عادل ونادر جلال،  داعية الله سبحانه وتعالي أن يسكنها فسيح جناته وأن يلهم أهلها وأبناءها الصبر والسلوان.

وكانت والدة المعتقلين قد توفت نتيجة إصابتها بجلطة دماغية حزنًا علي أبنائها، وتم تشييع الجنازه عقب صلاة الجمعة من مسجد “الحمادي الكبير” المجاور لمنزل الفقيده بقرية أولاد زين التابعه لمركز الحسينية. 

واعتقلت قوات أمن الإنقلاب عادل جلال الخياط “أخصائي أشعة” نهاية شهر سبتمبر من العام الماضي ، وهو الأبن الأكبر للفقيدة، ثم قامت بعد 5 أشهر باعتقال شقيقه الثاني نادر جلال الخياط “مدرس” والذي كان يقوم علي رعايتها بعد اعتقال أخيه، ما أسفر عن إصابتها بجلطة دماغية.

 

*فنانو الانقلاب يرقصون على دماء السوريين والمصريين.. محمد صبحي نموذجًا!

مشاهد محمد صبحي وإلهام شاهين على أشلاء السوريين في سوريا وفي العراق ومن قبل ذلك في ليبيا ما زالت تثير شجونًا؛ حيث الوقوف على أشلاء الضحايا، دعمًا للقتلة والظالمين.

هذا السيناريو الذي يتكرر في الأزمات والكوارث يأتي في ضوء البحث عن دور أو بتوجيه مخابراتي في استعادة سيناريوهات العهد الناصري، الذي يتم اللجوء إليه في عهد العساكر للتغطية على الفشل والأزمات التي تخلفها البنادق والبيادة العسكرية..

هذا السيناريو يقابله كثير من الفنانين المحترمين الغربيين والعرب، الذي يؤسسون دورًا لرعاية ضحايا الحروب واعتداءات الطغاة ضد شعوبهم، مثل جورج كلوني، الذي أعلن تخصيص مؤسسةٍ أقامها بمليوني دولار لتعليم الأطفال السوريين اللاجئين، كما زار نفس النجم العالمي، قبل سنوات، مهجّرين في إقليم دارفور، وتحدث في جلسةٍ مغلقةٍ في مجلس الأمن الدولي عن “معاناة فظيعة” هناك.

ولعل الوقوف على الجانب المخفي من حياة نجوم الاستبرتز السياسي يكشف عن ملفات يتم التحكم من خلالها بشخوصهم، بجانب فساد كبير يخفونه بمشاهدهم التصويرية العارية على أجساد ضحايا العسكر في سوريا والعرا ق وليبيا ومصر.

فساد محمد صبحي!!

وحسب مراقبين للشأن الفني والثقافي، يستغربون كيف أقنع صبحي كل هذه السنوات أنه الفنان الصادق الملتزم المثالي رجل البر والأعمال الخيرية الواقف دائمًا في وجه الباطل، ففي كل مسرحية من مسرحياته قصة إنسانية بشعة.

فمع برنامجه الذى يقدمه حاليًا على شاشة “سي بي سي” تحت عنوان “مفيش مشكلة خالص” الذي ينادي فيه بكل ما لا يفعله، فأنانيته، تجعله يعتبر زملاءه من ممثلين ومنتجين ومخرجين ومؤلفين بعد انتهاء العمل مجرد قوالب إسمنتية بنى به حائطًا في تاريخه، لا يسعد لنجاحاتهم أو يذكرهم فيها، ليكون وحده فقط دون الآخرين الذي صنع النجاح.

وكثير من الفنانين خرجوا من أعماله الفنية كارهين له، بعد صراع وخلاف ينجح فيه دائمًا أن يكسر كرامتهم عن قصد ومع سبق الإصرار.. مثل الفنان سامي فهمي الذي هاجر إلى أمريكا وترك له البلد وهج، ففي عام 1977 قال محمد صبحي “أنا الوحيد الذى له الحق فى أن يخرج عن النص المكتوب.. وأنا الوحيد الذى له الحق فى أن يخطئ! قال هذا عنه أهم زملائه فى مسرحية «علي بيه مظهر» وهو يتهمه بأن لديه إحساسًا متضخمًا بالنجومية.

الاتهام وجهه للممثل سامي فهمي المعروف باسم “شاكر فضلة فى الرواية المشهورة التى ارتفع فيها نجم محمد صبحي، كان “شاكر فضلة” يشرح لمذيعة التلفزيون أماني ناشد في برنامجها «كاميرا 9 » لماذا قرر أن ينفصل عن محمد صبحي!!

وكما يقول “شاكر فضله”، يخرج عن النص المكتوب فى الرواية ولا يهمه إذا كان ذلك يسبب ارتباكًا لزملائه الممثلين، أو يجعلهم لا يستطيعون التصرف أو يتسبب في وقوعهم في أخطاء، لكنه لا يهتم كل ما يهمه إضحاك الجمهور بأي شكل وبأكبر كمية من الضحك حتى ولو كان السبيل إلى ذلك هو ذبح النص الذي كتبه المؤلف واغتيال زملائه على خشبة المسرح أمام الجمهور الغارق في الضحك.

وقد قال لينين الرملى مؤلف «علي بيه مظهر» ذات مرة، إن كل محاولاته لإصلاح محمد صبحى قد باءت بالفشل. حاول أن ينبهه أكثر من مرة إلى خروجه على النص المكتوب؛ لأن ما يضيفه من ألفاظ وحركات مكشوفة ينسب إلى المؤلف وهو منها بريء، لكن صبحي لم يكن يهتم.

وكشف لينين الرملى عن سر آخر خاص بمسرحية «انتهى الدرس يا غبي»، بقوله إن محمد صبحي بعد فترة في عرض المسرحية بدأ يضيف من عنده إلى النص، كل الحركات المبتذلة والألفاظ النابية الجارحة، فقرر “لينين” الانفصال عن صبحي بعد مسرحيتين فقط، هما «انتهى الدرس يا غبي» و«علي بيه مظهر».

ومن المسرحيات كذلك التي تحكي عن “أنانية” محمد صبحي هي «الجوكر» سنة 1978، من تأليف يسري الإبياري، التى شاركته البطولة الفنانة الراحلة ماجدة الخطيب ثلاث سنوات، وقد كانت بارعة، وقبل التصوير بقليل افتعل معها «خناقة وهمية» كبيرة جدًا لتنسحب من المسرحية ويأتي بهناء الشوربجي لتأخذ مكانها.

وفي مسرحية «الهمجي” سنة 1986 والتي كانت من إخراجه، وقصتها أن الطفلة «ليزا» التي برعت فى مسلسل «هند والدكتور نعمان» تلك الطفلة المعجزة التي كانوا يطلقون عليها وقتها ويشبهونها بالممثلة الصغيرة الأمريكية «شيرلى تمبل» التى اشتهرت بتمثيل أفلام الأطفال فى فترة الثلاثينيات، فالطفلة «ليزا» هي التى كانت تقوم بدور ابنة محمد صبحى فىيمسرحية «الهمجى» فتخيلوا كم البراعة التي كانت ستحققها ولكن محمد صبحى من الواضح أنه أصيب بالغيرة من هذه الطفلة.

وروي أنه بكل قسوة وعنف أهان كرامتها بلا إنسانية أو رحمة وأخذ يصرخ بها ويثقل عليها الجرعة بكثافة، إلى أن أخذها شقيقها الذى حدث بينه وبين صبحي شجار عنيف ورفض أن تكمل معه المسرحية والأدهى أنه لم يعطها حقها المادي حتى الآن.

وفيما بعد هاجرت الطفلة ليزا مع أهلها خارج مصر، ولم تنج من غروره الفنانة سيمون وغيرها، حيث المتحدث عن المبادئ والأخلاق، حيث اشتهر بوقوفه فى وجه المواهب الجديدة، وعدم مساعدتها حتى يصبح الممثل الأوحد الذى يحتكر الأضواء بمفرده.

ونيس يسرق أراضي مصر

حيث قام بشراء أرض على الطريق الصحراوي فى عام 1999 وبالتحديد فى 27 يوليو باسم محمد محمود صبيح الشهير بالفنان محمد صبحى لشراء مساحة أرض قدرها 25 فدانا على طريق مصر الإسكندرية الصحراوى ليقيم ما أسماه بمدينة سنبل وتحرر العقد فى تاريخه بسعر 200 جنيه للفدان الواحد «يابلاش» مخصصة للاستصلاح الزراعى يتضمنها 2251.50 مترا مربعا مخصصة للمبانى بقيمة 3 جنيهات للمتر الواحد يا بلاش أيضًا وعند السير فى إجراءات تسجيل الأرض تبين أن هناك مساحة مبانى آخرى استجدت قدرها 9748.5 مترا مربعا قام الفنان باستغلالها بالمخالفة للقانون وللنشاط الذى بيعت من أجله وهو الاستصلاح الزراعى كما تغنى الفنان فى جميع المحافل ولكن عن طريق الوساطة أعادوا تثمين مساحة من المبانى من قبل اللجنة لتثمين الأراضى ليصبح ثمن المتر 12 جنيهًا فقط.

وفى 21 يناير 2001 اعتمد وزير الزراعة حينها استنزال 1200 متر مربع مجموعة مساحة المبانى وتم إشهار عقد البيع فى تاريخ 25 أغسطس 2001 بإشهار رقم 2261 مكتب توثيق إمبابة على أساس 22 فدانا و3 قيرايط و11 سهما مخصصة للزراعة ومساحة 1200 متر مربع مخصصة للمبانى التى صدر لها ترخيص مبانى رقم 2006434.

وفى تاريخ 15 مايو 2008 تقدم الفنان محمد صبحى بطلب الموافقة على ترخيص بناء فندق على مساحة 1300 متر مربع الأمر الذى استوجب معاينة الأرض والتى تمت فى 30 يوليو 2008 بإرشاد السيد جمال محمد محمود محمد صبيح أحد أقارب الفنان محمد صبحى وأسفرت المعاينة عن مفاجأة؛ أن مساحة الأرض مستغلة كمشروع سياحى ثقافى ترفيهى يحتوى على مسرح.. فندق.. متحف.. استديوهات تصوير.. بحيرات صناعية.. مول تجارى.. مخازن غرف أمن.. كافيتريا.. نادى رياضى.. ملاعب.. حمام سباحة.. اسطبلات خيول.. وباقى المساحات بحيرات ومسطحات خضراء وأشجار نخيل وزينة وباقى الأرض معدة لبناء مسرح أوبرا ودار مسنين.

الأمر الذى تبين من خلال أن الفنان محمد صبحى قد استغل كامل مساحة الأرض المقدرة بـ25 فدانا فى المبانى وقام بتغيير النشاط المباعة من أجله الأرض وهو الاستصلاح الزراعى وحولها إلى مشروع سياحى ثقافى ترفيهى محاط بسور ارتفاعه أكثر من 3 أمتار يحتوى على مبان يتجاوز ارتفاعها ستة طوابق وذلك كله بالمخالفة للقانون.

وبذلك فقد تنازل الفنان محمد صبحى عن حلم سنبل الفلاح الذى أراد تعمير وزراعة الصحراء واستبداله بسنبل رجل الأعمال الذى تكسب من وراء مخالفة القانون ولم ينتهى طموح صبحى عن ذلك الحد، فقد استحلى اللعبة المرحة وأراد مزيدًا من الأموال ومزيدًا من التربح على حساب أرض الوطن التى تباع برخص التراب لتدر أموالًا طائلة.

وفى عام 2002 وبالتحديد فى 20 مارس بتقديم طلب آخر لشراء قطعة أرض مجاورة للسابقة تقدر بحوالى 3100 فدان و150 قيراطا منها مساحة 28 فدانا و3 قراريط و20 سهما بسعر 200 جنيه للفدان الواحد أيضًا ومساحة 16131.18 متر مربع مخصصة للمبانى بسعر 1200 جنيه للمتر أيضًا وتم إشهار العقد فى تاريخ 19 يناير 2004 تحت رقم 165 مكتب توثيق إمبابة فهل قام صبحى بهذه المرة بزراعة الأرض من أجل مصلحة الوطن كما يدعى دائمًا؟! بالطبع لا. فقد قام صبحى هذه المرة بتسقيع الأرض وبيعها ليجنى أموالًا إضافية على حساب الوطن الرخيص.

ففى 24 يناير 2007 قام صبحى ببيع مساحة 11 فدانا و14 قيراطا و11 سهما لصالح السيدة وفاء محمد الحداد وبالطبع لم يكن ثمن الفدان 200 جنيه وقد وقع على عقد البيع السيد موسى وجيه الشيخ أردنى الجنسية بصفته وكيلًا عن السيدة نيفين حسين بصفتها وكيلة عن السيد محمد محمود صبيح محمد صبحى لصالح وفاء محمد الحداد.

كما باع أيضًا مساحة أخرى فى تاريخ 29 إبريل 2008 وقدرها 9 أفدنة و16 قيراطا و2 سهم لصالح شركة تسمى «رابيا» وهذه البيعة تمت عن طريق مكتب شهر عقارى الجزيرة بموجب مشهر رقم 1570 وبالطبع أيضًا لم يكن سعر الفدان 200 جنيه فقط.

هكذا هو الحال إذا أردت التربح والكسب السريع فليس عليك سوى أن تتاجر باسم «الوطن» وباسم الغلابة وباسم الشباب وليس هناك طريق أسهل من المتاجرة فى أراضى الدولة التى تباع بثمن بخس 200 جنيه للفدان و12 جنيها للمتر ثم تقوم ببيعها بملايين الجنيهات وهكذا تحولت رحلة المليون إلى رحلة المليار.

هذا المسار والفساد رعاه صبحي بالنفاق السياسى الذى يظهر به محمد صبحى مع كل سلطة تحكم مصر، فتارة مع حسنى مبارك ثم مع المجلس العسكرى ثم مع السيسى.

وهكذا أيضا بالبحث والتقصي نجد الفنانة إلهام شاهين وغيرها من غانيات السيسي، الذين يتم استدعاؤهم في أوقات معينة يريدها العسكر للتضليل والتطبيل…وهو ما بدا في رمضان الماضي، باستجلاب تبرعات المصريين لصناديق “تحيا السيسي”!! 

 

*برلماني سيساوي” يحاول تهريب سجناء “أسايطة

عرض برنامج “90 دقيقة”، على قناة “المحور”، فيديو يظهر مشادة بين اللواء عادل مخيمر، مأمور قسم فرشوط وحمزة أبو سحلي، عضو برلمان الانقلاب، بسبب اتهامات للأخير بتهريب محتجزين من القسم.

ويظهر الفيديو مأمور قسم فرشوط وهو يغلق بوابة القسم لمنع سيارة أبوسحلي” من الخروج، قائلاً: “أجري عند ربنا.. مش عند حد”، مطالبًا أحد أفراد القسم بتصوير الواقعة لفضح “أبوسحلي“.

من جانبه، قال حمزة أبو سحلي، في تصريحات إعلامية، إنه علم بوجود خصومة بين عائلتين أثناء زيارته للبلد، وإنه ذهب إلى القسم بسيارته بعد علمه بالقبض على سيدتين من إحدى العائلات، مشيرًا إلى أنه وجد السيدات مصابات، وأنهن غير متهمات في قضية القتل، مشيرًا إلى أنه خرج من القسم بمفرده، وإلى أن “مأمور القسم افتكر السيدتين في العربية”.

 

*مصر.. الأرض الخصبة لعصابات “تجارة الأعضاء البشرية”

أعلنت السلطات المصرية، الثلاثاء الماضي، إلقاء القبض على 12 شخصًا في محافظة الجيزة، المتاخمة للعاصمة القاهرة، يشكلون شبكة للإتجار بالأعضاء البشرية، وذلك بعد أيام قليلة من انتشار تحقيق صحفي ألماني على شبكات التواصل الاجتماعي يكشف عن بعض كواليس «مافيا تجارة الأعضاء» في مصر، ما أحدث صدمة في الأوساط الاجتماعية بالبلاد.

ورغم نفي وزارة الصحة المصرية صحة ما جاء في التحقيق الصحفي الألماني، إلا أن تقارير أممية أشارت إلى «ازدهار» هذه التجارة في مصر خلال العقد الأخير.

وأعلنت القاهرة اعتقال 12 شخصًا بينهم أطباء وممرضين من داخل أحد المستشفيات الخاصة بمحافظة الجيزة لاتهامهم بتشكيل شبكة للإتجار بالأعضاء البشرية.

وأوضحت وزارة الداخلية أنها أوقفت بعض المشتبه بهم أثناء إجرائهم جراحة استئصال كلى وأجزاء من أكباد مواطنين مقابل 10 آلاف دولار للواحد منهم.

وربط بعض المراقبين في مصر بين تلك الاعتقالات وتحقيق صحفي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، الأسبوع الماضي، تمكن خلاله صحفي ألماني من اختراق أوكار تلك التجارة، التي ازدهرت بشكل صادم في مصر خلال الأعوام القليلة الماضية.

حيث أوضح التحقيق الذي أعده الصحفي الألماني «تيلو ميشكي»، لقناة «بروشايبن – proSeiben» الألمانية، المراحل التي تقوم على أساسها عملية «تجارة الدم» كما سماها في تقريره.

تبدأ هذه العملية بإقناع العميل ببيع أحد أعضائه، ليليها إجراء التحاليل الطبية اللازمة للتأكد من سلامة «الزبون»، ومن ثم يقوم بالإقرار كتابيًا أنه يتبرع بأحد أعضائه دون مقابل، للالتفاف على القانون الذي يجرم بيع الأعضاء البشرية بمقابل مادي.

ويكشف التحقيق أن شبكات التجارة بالأعضاء أصبحت أكثر تنظيمًا في العقد الأخير، واكتسبت شكلًا احترافيًا بدءًا من الوسيط الذي يكون في أغلب الأحيان، حسب التحقيق، سوداني الجنسية وانتهاء بالطبيب المصري الذي يجري عملية الاستئصال.

ويتكفل «الوسطاء» أو «السماسرة» بكافة الإجراءات، ويلجؤون في بعض الأحيان إلى استقدام سودانيين من بلادهم بعد منحهم تأشيرات دخول لمصر.

وتقدر الأرقام الرسمية للمفوضية العليا للاجئين أعداد اللاجئين وطالبي اللجوء السودانيين في مصر بنحو 26 ألف شخص، لكن الأرقام الفعلية ربما تكون أكثر من ذلك بكثير بسبب دخول العديد إلى البلاد بصورة غير شرعية.

ووفقًا للتحقيق، لا تتم دائما عملية البيع بالتراضي مع «الزبون»، وإنما يتم أحيانا «انتزاع الكلية من الضحية دون موافقته عن طريق عصابات إجرامية مسلحة»، كما يروي أحد الضحايا السودانيين في التحقيق الذي استعان خلاله الصحفي بكاميرات خفية للتصوير.

أما عن المقابل المادي، فيصل إلى 7 آلاف دولار عن كل عضو. بينما تشير التقديرات إلى أن تجارة الأعضاء تحقق أرباحًا عالمية تتجاوز المليار يورو.

ويختتم الصحفي الألماني تحقيقه بالقول إن «الإنسان في مصر يتم استغلاله كمخرن لقطع الغيار البشرية وشبكات الإتجار بالأعضاء تحصد المكاسب. ويبقى الإنسان ليس له ثمن هناك”

إنكار وزارة الصحة المصرية

وفي أول رد مصري رسمي على التحقيق الصحفي، نفت وزارة الصحة، في 20 أغسطس/آب الجاري، صحة ما جاء فيه، مشيرة إلى أن «الغرض من الفيلم هو الإضرار بالسياحة العلاجية في مصر في إطار خطة ممنهجة للإضرار بالأمن القومي للبلاد».

وأكدت الوزارة في بيانها أن عمليات زراعة الأعضاء في مصر تتم في إطار قانوني وفي المستشفيات المرخص لها بذلك بعد تسجيل «المتبرع» لعقد تنازل رسمي في الشهر العقاري للتأكد من عدم وجود شبهة للإتجار.

ليس التقرير الأول عن الظاهرة

التقرير الألماني لم يكن الأول من نوعه، فمنذ بضع سنوات حاولت عدة تقارير دولية ومحلية كشف عصابات مافيا الإتجار بالأعضاء البشرية في مصر، والتي تقدر تحقيقات أعدتها مراكز أبحاث مصرية، كـ«المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية»، وجامعة الاسكندرية، بأنها تتجاوز آلاف العمليات سنويًا.

وتشير تقديرات الأمم المتحدة ومنظمات صحية عدة إلى أن مصر تندرج ضمن الدول العشر الأولى ذات الرواج الأكثر لتجارة الأعضاء.

وصنفت المنظمة الدولية عام 2010 مصر في المركز الخامس عالميًا.

وأرجعت المنظمة اضطرار مئات المصريين لبيع أعضائهم لاسيما الكلى والكبد إلى الفقر والديون.

وذكر تقرير للمفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة في 2012 إلى أن الكثير من المهاجرين الأفارقة يقتلون في صحراء سيناء شرق مصر لتسرق أعضائهم.

إغراء أو إكراه أو سرقة

وفي 2016، نشرت مجلة «علوم الإجرام» التابعة لجامعة أوكسفورد البريطانية، دراسة حول تجارة الأعضاء البشرية في مصر، اعتبرت فيها أن تلك التجارة انتشرت بصورة ملحوظة بعد عام 2010، وأن اللاجئين السودانيين، خاصة غير الشرعيين يشكلون قسمًا كبيرًا من الضحايا؛ حيث يخاف أغلبهم الإبلاغ إذا وقع لهم سوء بعد العملية، وحتى في حالة الشكوى لا تعتبرهم السلطات المصرية ضحايا.

وسلطت الدراسة هي الأخرى على مراحل «عملية البيع» بدءًا من السمسار الذي يبحث عن ضحيته، ثم التفاوض على المقابل المادي الذي يتراوح بين 5 آلاف و30 ألف دولار.

وبعد ذلك يأتي دور معمل التحليل للتأكد من مطابقة الأنسجة بين البائع والمريض، ثم في النهاية التواصل مع الطبيب والمستشفى لإتمام “الصفقة”

تقرير آخر أعدته منظمة «cofs» الأمريكية غير الحكومية ومقرها واشنطن، يعود إلى عام 2011، استطاع الحصول على شهادات 57 سودانيًا باعوا أعضائهم، من بينهم 5 أطفال دون سن الـ18.

ويشير إلى استخدام السماسرة ثلاثة سبل للإيقاع بالضحية، وهي الإغراء أو الإكراه أو حتى السرقة.

ويروي أحد الضحايا في التقرير: «حين عُرض علي بيع كليتي رفضت في بادئ الأمر، لكن في النهاية لم يكن أمامي خيارا آخر للحصول على المال وتأمين حياتي أنا وأخي الأصغر مني الذي كان برفقتي”

وتحكي امرأة أخرى كيف تم إكراهها على بيع كليتها قائلة: «وافقت في بادئ الأمر، لكن يوم العملية شعرت بالخوف، وأبلغتهم أنني لا أريد إتمام الصفقة، لكنهم قالوا إن الوقت أصبح متأخرا، ولم يعد بإمكاني التراجع الآن، ثم أعطتني ممرضتان حقنة مخدرة بالإكراه ولم أشعر بشيء بعدها إلا في اليوم التالي وقد تمت العملية”

الأطفال «صيد سهل وثمين»

وبالإضافة إلى اللاجئين السودانيين، يشكل الأطفال «سلعة رائجة في تجارة الأعضاء”

وتم الكشف في مصر مؤخرًا عن عصابات متخصصة في هذا المجال، حيث تقوم «بتوريد» الطفل المخطوف إلى رجال أعمال وأطباء، وفقًا لاعترافات طفل يبلغ من العمر 15 عاما قبض عليه ضمن شبكة للإتجار بالأعضاء في أبريل/نيسان الماضي.

ويمثل أطفال الشوارع صيدا سهلا لهذه التجارة.

كما يُعد خطف الأطفال وقتلهم لسرقة أعضائهم أكثر ربحًا للتجار؛ حيث أن سرقة الأعضاء في هذه الحالة لن تقتصر على كلية واحدة وإنما «سيظفر التاجر» بصيد ثمين من كليتين وقلب وكبد وقرنيتي عينين.

الفقر الدافع الأساسي

وتشير دراسة أعدها «المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية» في مصر عام 2010 شملت 150 حالة بيع طواعية للأعضاء، إلى أن جميع البائعين ينتمون إلى مستوى اقتصادي منخفض، ويمرون بأزمات مالية ملحة.

ويُعتبر الفقر أحد أهم العوامل المؤدية إلى ازدهار تلك التجارة غير القانونية في مصر، فالسماسرة يقتنصون ضحاياهم من الأحياء الشعبية؛ حيث ينتشر الفقر والجهل، فيصبح الإنسان فريسة سهلة لبيع أجزاء من جسده بعد إغرائه ببضع آلاف من الدولارات.

وفي مواجهة تلك الجريمة التي أصبحت مع مرور الوقت «مافيا منظمة» وفقًا لـ«فرانس 24»، أصدر البرلمان المصري القانون رقم 5 لعام 2010 بشأن زرع الأعضاء البشرية، مانعًا نقل الأعضاء إلا بين الأقارب، أو بعد موافقة لجنة من وزارة الصحة، ومشددًا على أن يكون ذلك دون أي مقابل مادي

لكن وفقًا لدراسة مجلة «علوم الإجرام» المذكورة، فإن القانون لم يساهم في الحد من تلك التجارة غير المشروعة، بل زاد من رواجها في السوق السوداء.

 

*ارتفاع الأسعار يضرب «لحمة الغلابة» قبل العيد: كيلو الممبار بـ45 جنيهاً والكرشة بـ50

بدأ العد التنازلى لقدوم عيد الأضحى المبارك، استعد جزارو السيدة زينب لاستقبال الزبائن الذين يقصدون الشارع لشراء حلويات اللحوم، تراكمت العربات المجهزة وتراصت بجانب بعضها البعض، وانتشرت «طشوت» مليئة بكل أصناف “سقط” العجول من الفشة والكرشة والممبار والكوارع، بالإضافة للكبدة وبجانبها السكاكين الحادة المجهزة لقطع ما يطلبه الزبون، حيث يحاول البسطاء الاستعداد لتجهيز إفطار أول يوم العيد وهو طبق الكبدة الضانى والحلويات إلى جوار صحن الفتة الكبير.. ولكن ارتفاع الأسعار كان قاسياً على جيوبهم.

“ناصر”: زى اليومين دول مكانش الواحد بيعرف يقف من كتر الزحمة

“الحلويات موجودة لكن بقت أكلة الغنى واللى قادر بس هو اللى يدفع”، كلمات كانت لسان حال البعض فى ظل ارتفاع الأسعار ومنهم المعلم ناصر أبوعزيز، الذى كان جالساً وهو يندب حاله ويشكو لمن حوله وهو يتذكر العصر الذهبى للمدبح

لم يتخيل يوماً أن يصل سعر كيلو اللحمة بالمدبح لـ95 جنيهاً: «زبون المدبح معروف إنه جاى يشترى بسعر حنين، ده أنا والله من فصالهم بنزل فى الكيلو لحد 85 جنيه”

وبحسب «ناصر» فإن زيادة أسعار علف العجول ومصاريف الانتقال من المزارع بأقصى الجنوب بالصعيد هو السبب فى زيادة الأسعار: «الإقبال مش زى كل سنة خالص.. زى اليومين دول مكانش الواحد بيعرف يقف من كتر زحمة الناس كان المدبح شبه المولد.. دلوقتى الدنيا فاضية». 

الحال نفسه يلمسه المعلم سيد يحيى الذى توارث العمل فى الجزارة أباً عن جد: «بشتغل من وأنا عندى 12 سنة لحد ما شربت الشغلانة.. الحلويات بقى ليها سعر دلوقتى.. زمان كانت رخيصة جداً»، يصف «يحيى» حال المدبح هذا العام بأنه يشبه «الصحراء» بسبب قلة الإقبال: «السنة دى الكوارع بـ50 جنيه، الراس الضانى بـ30، الفشة بـ30، لحمة الراس بـ40، الكرشة بـ50، الممبار بـ45، المخ بـ60».

أما ياسر إسماعيل، فبدأ حديثه بجملة: «ما خلاص بقى كان زمان عدد الجزارين والصنايعية أكتر من كده بكتير». 

وبنبرة حزن: «اتربيت هنا ووارث المهنة من جدودى ومكانش نفسى يوصل حالنا لكده.. ده فىه زباين بتيجى تتفرج وتمشى». ويتوقع عم «ياسر» أن يتزايد الإقبال فى الأيام المقبلة كلما اقترب العيد: «متوقع الناس تيجى اليومين الجايين حتى لو هتاخد كميات قليلة”.

وبحسب «ياسر» فإن أكثر ما يصدم الزبون عند سماعه لأسعار الحلويات هو سعر كيلو الكبدة الضانى «الكبدة كانت بـ70 جنيه بقت بـ105، الناس أما بقول السعر ده الناس بتتخض وبتقرر تستغنى عنها وبتسيبنى وتمشى”.

في عهد السيسي 20 ساعة عمل لشراء كيلو لحمة.. الخميس 24 أغسطس.. .. إدارة ترامب تقسو على السيسي

في عهد السيسي 20 ساعة عمل لشراء كيلو لحمة

في عهد السيسي 20 ساعة عمل لشراء كيلو لحمة

في عهد السيسي 20 ساعة عمل لشراء كيلو لحمة.. الخميس 24 أغسطس.. .. إدارة ترامب تقسو على السيسي

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* ألمانيا ترحل مصريين بطائرة خاصة وسط حراسة أمنية مشددة وجهة سيادية تتسلمهما بمطار القاهرة

وصل مطار القاهرة الدولي، مساء الخميس، راكبين مصريين، مرحلين من ألمانيا بطائرة خاصة، وسط حراسة أمنية مشددة، وتم تسليمهما لإحدى الجهات السيادية العاملة بالمطار؛ للتحقيق معهما في بعض القضايا الأمنية

وقالت مصادر أمنية بالمطار، إن الطائرة الخاصة وصلت إلى صالة “4”، وقامت مأمورية من إحدى الجهات السيادية بإنهاء إجراءات وصول المرحلين.

وذكرت المصادر، أنه تم اصطحاب الشخصين وسط حراسة إلى أحد الأماكن للتحقيق معهما حول ملابسات ترحيلهما من ألمانيا ونشاطهما.

 

* داخلية الانقلاب تواصل القتل وتغتال شابين بالبحيرة

تواصل مليشيات الانقلاب اغتيال وتصفية الشباب دون رادع من قانون أو خوفا من مساءلة. حيث أعلنت مليشيات الانقلاب قبل قليل، اغتيال شابين بالقرب من قرى الخريجين بمدينة وادي النطرون بالبحيرة بزعم انتمائهما لحركة “حسم”، زاعمة أنها اشتبكت معهما أثناء محاولة اعتقالهما، وهو السيناريو الذي تعلن عنه الميلشيات كل مرة دون أي تغيير.

وشهيدا جريمة الاغتيال الجديدة هما:
1-
محمد يونس إبراهيم يونس (مواليد 26/1/1985– يقيم أبوالمطامير البحيرة).
2.
السيد ماهر السيد مصطفى (مواليد 15/5/1981 – يعمل فنى تحاليل – يقيم شارع طه بدير – الجيزة).

وكعادتها ادعت داخلية الانقلاب أن ضحيتا جريمة اليوم هما أعضاء بحركة حسم وهى الرواية التى يكذبها الأهالى والمنظمات الحقوقية حيث تعتقل داخلية الانقلاب الشباب وتخفيهم قسريا وتعرضهم لعمليات تعذيب ممنهج وتخرج برواية الاغتيال والاشباك معها أثناء عملية الاعتقال.

وبلغ عدد من قتلتهم مليشيات الانقلاب خارج إطار القانون (2441) خلال 4 سنوات منذ 3 يوليو 2013 وحتى 3 يوليو 2017 وفقا لما وثقه تقرير لمؤسسة عدالة لحقوق الإنسان بالتعاون مع مركز الشهاب لحقوق الإنسان بينهم 100 من النساء فضلا عن تعذيب 1230 داخل مقار الاحتجاز.

كما بلغ إجمالي من تعرضوا للاعتقال (60000 سجين)، واعتقال بحق الأطفال (3000 طفل)، واعتقال نساء (2000)، ونساء معتقلات حتى الآن (31).

وأكدت المنظمات أن “الثالث من يوليو 2013 هو التاريخ الذي تغيَرت فيه حالة حقوق الإنسان في مصر، ولن نُبالغ إذا قلنا إنه تاريخ انهيار حقوق الإنسان، والاعتداء على الحريات وعدم احترام القانون والدستور والمواثيق الدولية“.

وطالبت الأمم المتحدة بتشكيل لجنة تقصي حقائق للوقوف على أوضاع حقوق الإنسان في مصر، والتحقيق في جرائم القتل خارج نطاق القانون، ومحاسبة المسئولين عن هذه الجرائم ومنع إفلاتهم من العقاب“. 

 

* في عهد السيسي.. 20 ساعة عمل لشراء كيلو لحمة!

أظهر مؤشر أسعار اللحوم الصادر من مؤسسة Caterwings البريطانية، مدى الجرم الذي يرتكبه الانقلاب العسكري في حق الشعب المصري، بعد ان تسببت سياساته الكارثية في رفع أسعار جميع السلع والمنتجت والأغذية، وفي مقدمتها اللحوم.

ووفقا للمؤشر، تأتي مصر في المركز الخامس، كأعلى دولة يحتاج فيها المواطن لعدد ساعات عمل، لشراء كيلو من اللحم، ضمن قائمة ضمت 52 دولة في العالم.

ووفقا للتقر الذي صدر أمس تصدرت الدنمارك، هذه القائمة، حيث يحتاج المواطن للعمل ساعة واحدة فقط لشراء كيلو من اللحم.

ويحسب المؤشر الوقت الذي تحتاجه لشراء اللحوم وفقا للحد الأدنى للأجور في البلاد، والذي يبلغ في مصر 1200 جنيه.

ويتراوح سعر كيلو اللحوم في المؤشر ما بين 7.01 دولار و13.46 دولار، وينقسم مؤشر أسعار اللحوم Caterwings إلى خمس فئات منفصلة هي لحوم البقر والدجاج والمأكولات البحرية ولحم الخنزير والضأن.

ويقول المؤشر عبر موقعه الإلكتروني إن كل بيانات الأسعار تم جمعها من منافذ البقالة الوطنية وبسعرها الكامل دون خصم.

الأسماك ارتفعت أيضا
كما أظهر مؤشر أسعار اللحوم الصادر من مؤسسة Caterwings البريطانية، أن وجبة الأسماك والجمبري في مصر، فتتطلب قضاء 44.2 ساعة عمل متواصلة للتمكن من شراء كيلو جرام منها في مصر.

وتتصدر مصر قائمة المؤشر من حيث الدول التي تحتاج لعدد ساعات عمل أكبر لشراء كيلو من الأسماك المختلفة.

وتأتي السويد على رأس قائمة الدول التي لا تحتاج عدد ساعات عمل كبيرة لشراء كيلو من الأسماك، بنحو 1.10 ساعة عمل فقط.

ويتراوح سعر كيلو السمك في مصر وفقا لما رصده المؤشر، ما بين 8.2 دولار للسمك البوري و25.4 دولار للسمك السالمون و20.1 دولار للجمبري.

كما أن المواطن المصري سيحتاج إلى العمل 23.5 ساعة متواصلة لشراء كيلو لحم من “الضاني“.

ويقدر المؤشر سعر كيلو اللحم الضاني بـ 9.53 دولار في مصر، وتحتل مصر المركز الثامن كأرخص الدول من حيث السعر.

الفراخ
ويتراوح سعر الفراخ حسب النوع بين 3.69 دولار للصدور و2.57 دولار للأوراك.

ويتطلب الحصول على كيلوجرام من الفراخ ساعات عمل متواصلة يقدرها المؤشر بنحو 7.7 ساعة.

وتحتل مصر المركز الثالث من حيث أعلى الدول التي تحتاج عدد ساعات عمل لشراء كيلو من الفراخ، وتسبقها الهند والإمارات على التوالي.

ومع اقتراب عيد الأضحى تتزايد معاناة المصريين مع أسعار اللحوم التي تجاوز سعرها 150 جنيها للحم البقري البلدي، وسعر كيلو اللحوم الضاني 160 جنيها، وسعر اللحوم الجملي 110 جنيها.. وهو ما عبر عنه المصريون في أغانيهم مفيش لحمة“.

هذه الأسعار بمقارنتها في عهد الرئيس محمد مرسي، تبدو الفروق شاسعة، حيث لم يتحاوز سعر الكيلو 70 جنيها وفق ما نشرته صحيفة الأهرام في 2013.

 

*تقرير حقوقي: 435 انتهاكا ومقتل 203 مدنيين في “سيناء”

سجل تقرير حقوقي، تصاعدا مقلقا في الانتهاكات الحقوقية الجارية في «سيناء»، شمال شرقي مصر، بالنصف الأول من العام الجاري 2017.

وقالت «منظمة سيناء لحقوق الإنسان» (مستقلة)، في تقرير لها، الخميس، إن النصف الأول من العام الجاري شهد «وقوع ما لا يقل عن 435 انتهاكا، ومقتل 203 مدنيين، وإصابة 195 آخرين».

وتركزت الانتهاكات بشكل أساسي في «العريش»، عاصمة محافظة «شمال سيناء» بواقع 180 انتهاكاً، تليها «رفح»، بذات المحافظة، شمال شرقي مصر، بواقع 153 انتهاكاً.

وكلتا المدينتين والقرى التابعة لهما، وقعت فيهما بشكل متكرر عمليات قصف مدفعي وصاروخي وإطلاق نار عشوائي صدر من الكمائن التابعة للقوات الأمنية، ما أفضى إلى مقتل وإصابة العشرات، بالإضافة إلى عمليات خطف جرت على مدنيين قام بها مسلحون وانفجارات بسبب عبوات ناسفة موضوعة على جانبي الطريق ذهب ضحيتها مدنيون من بينهم نساء وأطفال، وفق التقرير.

وحملت المنظمة، الجيش المصري، وبقية الأجهزة الأمنية المصرية، وجماعات مسلحة منها تنظيم «ولاية سيناء»، المسؤولية عن القيام بأفعال غير مشروعة أفضت إلى مقتل وإصابة العشرات واختطاف واختفاء غيرهم.

وذكر التقرير، واقعة تصفية 10 شباب من مدينة العريش، يناير/كانون الثاني الماضي، أعلنت السلطات المصرية أنها تمكنت من قتلهم بعد مواجهات نتيجة لكونهم «إرهابيون» حاولت اقتحام «وكرهم»، واتضح من معلومات وشهادات موثقة أن 6 منهم كانوا معتقلين لدى السلطات منذ مدد تترواح بين شهرين و3 أشهر.

وفي الشهر ذاته جرى قتل 4 مواطنين في وسط سيناء، كانوا محتجزين لدى قوات الجيش المتمركزة في المنطقة، حيث قامت بعرضهم أمام جمع من الأهالي بتجمع المتمثني، وربطت أيديهم من الخلف، ثم أطلقت النار عليهم أمام الناس.

وفي 22 أبريل/نيسان الماضي، حصلت المنظمة على مقطع فيديو ومعلومات توثق قيام عناصر من القوات المسلحة، بقتل 8 أشخاص، من بينهم شقيقان من عائلة العوابدة العائدة لقبيلة الرميلات، أحدهما تحت سن 18، حيث اقتادتهم جميعاً معصوبي الأعين ومقيدي الأيدي، وجرى توزيعهم في منطقة بالقرب من قرية التومة، جنوبي الشيخ زويد، ليتم إعدامهم من مسافة قريبة.

وانتقد التقرير حدوث عمليات اختطاف جرى بعضها بالقرب من كمائن أمنية، أو اقتحام منازل الضحايا لخطفهم، أغلب هذه الحالات انتهت بمقتل المخطوفين، دون تدخل أمني يذكر.

وانتقدت المنظمة، تعزيز السلطات المصرية من إجراءاتها الاستثنائية العقابية تجاه سكان سيناء، وتمديد حالة الطوارئ في شبه الجزيرة، والمعمول به منذ عام 2014، والذي يشكّل تضييقاً على السكان المحليين، فضلا عن تدهور البنى التحتية، وتدمير العديد من المباني المهمة التي يحتاجها المواطنون يومياً، وقطع خدمات الكهرباء والمياه والإنترنت بشكل شبه دوري.

وتنشط في محافظة «شمال سيناء» عدة تنظيمات أبرزها «أنصار بيت المقدس» الذي أعلن في نوفمبر/تشرين الثاني 2014 مبايعة تنظيم «الدولة الإسلامية»، وغير اسمه لاحقا إلى «ولاية سيناء».

وقتل المئات من أفراد الجيش والشرطة، في هجمات مكثفة خلال الأشهر الأخيرة، فيما تعلن جماعات متشددة المسؤولية عن كثير من هذه الهجمات.

وتفشت ظاهرة التصفية لمختفين قسريا من أبناء المحافظة، ثم الادعاء بمصرعهم خلال اشتباكات مع قوات الشرطة والجيش، وهي سياسة  تؤجج الغضب الشعبي ضد قوات الأمن، وقد تدفع بمتطوعين جدد للانضمام للقتال إلى جانب «ولاية سيناء”.

ويقول مركز «كارنيغي» للشرق الأوسط، إن الإجراءات التي يلجأ إليها الجيش المصري للقضاء على تنظيم «ولاية سيناء» تسببت في ارتفاع أعداد الضحايا المدنيين وتأجيج مشاعر العداء للحكومة.

وتعيش محافظة «شمال سيناء» أوضاعا أمنية متدهورة، تحكم حكم الطوارئ منذ أكثر من 3 سنوات، ازدادت سوءا في مدينة العريش، عاصمة المحافظة، وسط تصاعد الغضب الشعبي جراء تزايد انتهاكات الجيش المصري.

 

* كارثة على قناة السويس.. روسيا تنجح في نقل الغاز عبر “الممر الشمالي”

كارثة جديدة تحل على قناة السويس ونظام الانقلاب، حيث نجحت ناقلة الغاز الروسية العملاقة “كريستوف دي مارجيري” في إنجاز أول رحلة تجارية لها لنقل الغاز الطبيعي المسال عبر الممر الشمالي في فترة زمنية قياسية، متفادية بذلك عبور قناة السويس.

ووفقا لموقع قناة “روسيا اليوم”، فإن الناقلة أنهت رحلتها من هامرفست في النرويج إلى بوريونغ في كوريا الجنوبية خلال ستة أيام ونصف اليوم فقط بدلا من 22 يوما، تستغرقها الرحلة عبر قناة السويس.

ويسهم الطريق الملاحي، عبر المحيط القطبي، في توفير الوقت والمال للشركات الصينية، فالرحلة البحرية من شنغهاي بالصين إلى هامبورغ في ألمانيا، عبر المحيط القطبي، أقصر بواقع 2800 ميل بحري مقارنة بعبور قناة السويس.

و”كريستوف دي مارجيري” هي أول ناقلة غاز وكاسحة جليد معا، وصممت هذه السفينة خصيصا لنقل الغاز الطبيعي المسال عبر المسار الشمالي.

كما تسعى روسيا أيضا لممر آخر أطلق عليه “شمال-جنوب”، يربط بين مدينة مومباي، على الساحل الغربي للهند، ومدينة سانت بطرسبرغ، غربي روسيا، ما يهدد بضرب طرق تقليدية للتجارة الدولية، مثل قناة السويس، ويخلق طرقا أخرى.

وبحسب تقرير لصحيفة “فيستنيك كافكازا” (Vestnik Kavkaza) الروسية، نشرته مؤخرا، يعتبر المشروع أحد أكبر مشاريع النقل الدولي في العالم.

استبعاد عودة السياحة

كما تلقى نظام الانقلاب صفعة روسية أخرى، تتعلق باستمرار استبعاد عودة السياحة الروسية للقاهرة قريبا، فمن المتوقع أن تستأنف روسيا رحلات الطيران المنتظمة إلى مطار القاهرة قريبا، مع استبعاد احتمال استئناف الطيران العارض (تشارتر) إلى الغردقة وشرم الشيخ قبل نهاية العام.

وأوضحت مصادر في الأوساط الدبلوماسية الروسية وقطاع الطيران لصحيفة إزفيستيا” الروسية، اليوم الخميس، أن موسكو لم تتأكد بعد من أمان المطارات المصرية، مشيرة إلى أن مطار القاهرة هو الوحيد الذي يشهد تغييرات إيجابية.

وقال مصدر، إنه “لن يتم استئناف رحلات الطيران العارض إلى مصر في عام 2017. وتقرر إجراء مراجعة مطاري الغردقة وشرم الشيخ تباعا قبل 30 سبتمبر، ولا تزال كافة الأمور في مرحلة المفاوضات“.
وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، قد صرح، خلال زيارة نظيره المصري، سامح شكري، إلى موسكو، مطلع هذا الأسبوع، بأن هناك “تحركات إيجابية” في مسألة استئناف حركة الطيران بين روسيا ومصر، والمتوقفة منذ أكثر من 20 شهرا.
إلا أن صحيفة “إزفيستيا” أكدت أن تصريحات لافروف تتعلق بالدرجة الأولى بمطار القاهرة. وقال مصدر للصحيفة، إن “القاهرة في الواقع جاهزة أمنيا لاستقبال الروس، وهناك اتفاق مشروط لتشغيل الرحلات إلى مطارها في أكتوبر، إلا أن كل شيء مرهون بالوضع السياسي الداخلي في مصر، كما يتطلب قرارا مبدئيا من موسكو“.

يذكر أن روسيا فرضت حظرا على جميع الرحلات الجوية إلى مصر، بعد تحطم طائرة “إيرباص-321″ التابعة لشركة “كوغاليم آفيا” في سيناء، في 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2015، ومقتل 224 شخصا، فيما يعتبر أسوأ حادث في تاريخ الطيران الروسي والسوفيتي.

 

*قناة السويس” الإسرائيلية حصاد “سعودة الجزيرتين” تدخل مرحلة التنفيذ

مع نجاح إسرائيل في تدويل الممرات بين جزر تيران وصنافير ونزعها من مصر وتسليمها للسعودية، بخيانة من قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي، ومعها باتت ممرات دولية وليست مياها إقليمية لمصر، تطبق عليها قوانين الملاحة الدولية، تناقلت تقارير إعلامية قرب إنجاز إسرائيل لقناة بديلة تنافس قناة السويس، من المرتقب أن يتم افتتاحها خلال عام 2022.

وأوضحت الدراسات الإسرائيلية أن “بناء خط سكة حديدي كوصلة شحن، سيوفر بديلا للممر المائي المصري بقناة السويس، حيث سيربط هذا المشروع المسافة المقدرة بحوالي 300 كم بين ميناء إيلات على البحر الأحمر، وميناء أشدود على البحر المتوسط.

وكانت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، نشرت يوم الخميس 15 يونيو 2017 مقالا للكاتب بلير كننجهام أن “المشروع الإسرائيلي المقترح بشق قناة منافسة لقناة السويس، تربط إيلات على البحر الأحمر مع ميناء أشدود على البحر المتوسط، من شأنه إيجاد بديل لقناة السويس، وتعزيز العلاقات الإسرائيلية مع الصين وأوروبا”.

وأوضح “كننجهام” أن “بناء خط سكة حديدي كوصلة شحن، سيوفر بديلا لقناة السويس، حيث سيربط هذا المشروع المسافة المقدرة بحوالي 300 كم بين إيلات وأشدود”، مشيرًا إلى أن “المشروع سيكون فرصة للصين لكسب موطئ قدم في المنطقة”. مشيرا إلى بدء البناء في هذا المشروع خلال أيام.

ومن المتوقع أن يستغرق استكماله 5 سنوات، وتقدر تكلفته المبدئية بـ2 مليار دولار”.

ولفت إلى ما صرح به “نتنياهو” الشهر الماضي، بأن “هذه هى المرة الأولى التى تتمكن فيها إسرائيل من فتح اتصال مفتوح بين أوروبا وآسيا، علاوة على ما سيوفره من امتيازات لكل من الصين وأوروبا وإسرائيل”.

ووفقا للدبلوماسي الإسرائيلي المتقاعد عوديد عيران: “إن تحمس نتنياهو لهذا المشروع ليس لفوائده الاقتصادية، ولكن لأنه سيطور التحالف الاستراتيجي مع الصين، ويحسن الانتقال بين الصين وأوروبا وإسرائيل”.

وقال “عيران” للصحيفة إن “أولئك الذين يستخدمون القناة، قد يجدون استخدام البحر الأحمر بديلا رخيصا، ففي قناة السويس ما يسمى بغرامات التأخير أو رسوم الازدحام”، مضيفا:”فنحن ندفع ثمن الانتظار في الطابور”.

تخطيط المشروع
يقع ميناء إيلات على البحر الأحمر، الميناء البعيد عن المراكز السكانية الرئيسية في «إسرائيل». تعتبر إيلات(الجنوب) كذلك منطقة سياحية لكنها بعيدة عن الإعمار السكاني، ميناء أشدود في الجهة الأخرى من إسرائيل(الشمال)، ميناء على البحر المتوسط. وهكذا تعتزم إسرائيل مدّ خطٍّ بريّ موازٍ لقناة السويس بين إيلات وأشدود وتلّ أبيب. مرورًا بمدنٍ أخرى مركزية مثل بئر سبع وديمونه بصحراء النقب. وسيشهد المشروع إقامة 63 جسرًا، وشق خمسة أنفاق.بتكلفة 2 مليار دولار.

ويمتدّ المشروع «القومي» الاسرائيلي، المسمَّى Med – Red نسبةً إلى البحرين المتوسط والأحمر، لمسافة 350 كيلومترًا، ستستمرّ أعمال تنفيذه إلى خمس سنوات، وسيكون المشروع حلقة الوصل بين الدول الآسيوية الكُبرى كالصين والهند والجانب الأوروبي، باعتبار أن الخط يصل البحر الأحمر بالمتوسط في مسافة زمنية لا تتخطى الساعتين!

مشروعات أخرى
وتستهدف اسرائيل عددا من الاهداف الاسترتيجية، منها التمدد الناعم والسيطرة الاقتصادية التي تمنحها مكانة دولية..من ضمن تلك المساريع؛ مشروع الخط المائي بين البحر الأحمر والبحر الميِّت، وهو ما حققته من اتفاقيتها الأخيرة مع الأردن. بجانب قناة مائية، منافسة، موازية لقناة السويس تمتدّ من ميناء إيلات بالبحر الأحمر إلى ميناء أشدود بالبحر المتوسط…وهو ما تم استبدالها بالممر البري، نظرا لصعوبة الفكرة البديلة “قناة مائية”، كانت يجب أن تمرّ في صحراء النقب، وهو ما لم يكن متوفرًا تقنيًّا بطبيعة الحال. فطول مسافة القناة أكثر من 300 كيلومتر، وهي مسافة كبيرة كذلك ستضطر للمرور فوق أراضٍ يصل منسوبها إلى أكثر من 600 متر فوق منسوب البحر، كما ستواجه السفن المارَّة في القناة مشكلة أنَّ بعض المناطق المرتفعة سيتمّ رفع السفن فيها عن طريق عدد كبير جدًا من الأهوسة، وهو ما لم يكن متوفرًا كذلك.

كيف سيعمل الممر البري؟
وبحسب الدراسات الاسرائيلية، سيعمل الخطّ البري على نقل محتويات السفن البحرية، عبر رحلة كالتالي: يتم تفريغ الحمولة من السفن في ميناء إيلات، ثمَّ يتم نقل الحاويات ـ الكبيرة جدًا ـ إلى خط سكة الحديد، ويبدأ القطار رحلته إلى ميناء أشدود، وبهذا تكون محتويات السفن انتقلت من آسيا إلى أوروبا. هذا هو المشروع المفترض أنه ينافس قناة السويس.

كما سيعمل نفس الخطّ أيضًا على نقل الركاب، عبر المدن التي سيمر عليها. حيث سيرتبط الخط بشبكة الحديد العامة في إسرائيل. وستبنى خطوط مواصلات مضاعفة لشحن البضائع والمسافرين بكلفة قد تصل إلى 15 مليار دولار!! السفر من إيلات إلى أشدود لا يتخطى الساعتين عبر هذا الخطّ، وربما أقل أيضًا. ويقدر عدد مستخدمي المشروع بعد افتتاحه بـ3.

5 ملايين راكب.

في السياق نفسه، ستعمل شركة بلجيكية على توسعة ميناء حيفا أيضا، شركة صينية أخرى ستشرف على تطوير ميناء أشدود ومدّ الخط شركة صينية…ويجذب المشروع نحو مليون إسرائيلي للسكن في الجنوب الإسرائيلي، حيث ستقوم إسرائيل بإنشاء منطقة صناعية مساندة لمجمع القطارات قرب المطار.

وبذلك تتحول اسرائيل لمركز تجاري عربي افريقي، حيث ستتمركز الصين صاحبة الـ120 مليار دولار استثمارات في افريقيا والمنطقة العربية، وتكون اسرائيل هي المركز.

ما علاقة تيران وصنافير؟

فيما يمكن التنازل المصري عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية، اسرائيل من الوصول إلى مياة البحر الأحمر دون اذن من مصر أو الأردن او السعودية، حيث نقطة المرور التي كانت تسيطر عليها مصر في المدخل الجنوبي للبحر الأحمر باتت نقطة دولية، تتمتع فيها جميع سفن العالم من المرور فيها بلا اي عراقيل او حقوق لمصر…وهو ما يعطي دفعة قوية لتكون اسرائيل بامكاناتها اللوجستية الحالية والمستقبلية مقرا ومركز لتجارة اسيا واوروبا.
وهو ما يشير إلى أن السيسي قدم لاسرائيل أكبر هدية، تتجاوز قيمتها أكبر مما حصلت عليه إسرائيل في حرب 1967

 

*تقليص المساعدات.. إدارة ترامب تقسو على السيسي

قرار وزارة الخارجية الأمريكية بحجب 195 مليون دولار مساعدات عسكرية لمصر، و96 مليون دولار مساعدات أخرى، بحجة القلق على حقوق الإنسان، كان أمرا محيرا.

انتقدت مصر خطوة حجب المساعدات، وألغت اجتماعا كان مقررا عقده بين وزير الخارجية المصري، سامح شكري، ومستشار ترامب، جاريد كوشنر، وصرحت وزارة الخارجية الأمريكية، بأن سبب العقوبات على القاهرة، القانون المصري الخاص بتقييد أنشطة المنظمات غير الحكومية.

القانون المصري مرعب، كما أن  السيسي، استبدادي، لكن منذ متى يهتم ترامب بذلك؟ لاسيما أنه وصف السيسي بـ”رجل رائع”، في اجتماع عقد في شهر مايو الماضي، وأشاد بعمله في ظل ظروف صعبة، مؤكدا أن واشنطن تقف وراء مصر وشعبها.

سجن السيسي الآلاف من المعارضين، منذ توليه السلطة في عام 2013، وتجلى الطابع الاستبدادي للنظام المصري قبل شهرين، وسيكون الأمر غريبا، إن توقفت الحكومة عن ممارستها واعتبرنا أن قانون عمل المنظمات غير الحكومية آخر قراراتها.

قال وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، إنه لا يعتقد في تكييف التعاون الأمريكي بشأن معايير حقوق الإنسان، وهذا يخلق عقبات أمام قدرة الولايات المتحدة على النهوض بمصالحها الأمنية والاقتصادية، وربما لهذا السبب الساخر، وتحقيقا لهذه الغاية، تستأنف إدارة ترامب، المساعدات العسكرية لدول مثل البحرين، والتي علقتها إدارة الرئيس السابق، باراك أوباما، بسبب مخاوف على حقوق الإنسان، كما أنها جمدت المساعدات لمصر بعد عام 2013، لكن رغم الانتقادات الموجهة للسيسي بعد حملته على جماعة الإخوان، أعادت الإدارة المساعدات في عام 2015؛ لمخاوف تتعلق بتنظيم داعش.

يبدو أن الوقت حان أمام الولايات المتحدة لاختيار الحكومات الداعمة لإسرائيل ومنافستها إيران، وتعد الحكومة المصرية من بين الحكومات العربية التي تدعم الرئيس السوري، بشار الأسد، لكن يبدو أن واشنطن ليست على عجل للإطاحة به الآن، وفي وسط كل ذلك تراقب إسرائيل ما يحدث، خاصة بعد تحسن العلاقات السعودية المصرية والتي شهدت توترا في العام الماضي.

وقالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، إن هذه الخطوة ترتبط بعلاقة مصر بكوريا الشمالية، حيث إن القاهرة تقيم علاقات ودية مع بيونغ يانغ منذ السبعينات، وأكد تقرير صادر عن الأمم المتحدة مؤخرا، أن تجارة المعدات العسكرية بين البلدين مستمرة، ولكن وزارة الخارجية الأمريكية لم تذكر أن علاقات البلدين جزءا من دوافع حجب المساعدات.

كان واضحا أن إدارة ترامب تريد حجب المساعدات عن مصر، فحثت القاهرة قبل فترة على بذل مزيد من الجهد لمواجهة داعش في شبه جزيرة سيناء، وتريد إشراك مصر في تحالف عسكري عربي شبيه بحلف الناتو، كما حاولت الإدارة الاستعاضة عن برامج التمويل الدفاعية بقروض، ما يمثل تراجعا كبيرا بالنسبة للحلفاء منذ فترة طويلة مثل مصر.

حجب المساعدات، محاولة لاستخدام النفوذ الأمريكي في النزاع مع مصر، وليس له علاقة بحقوق الإنسان أو المنظمات غير الحكومية، رغم أن هذه النزاعات غير واضحة.

وهناك دلائل أخرى على أن إدارة ترامب لا تهتم بحقوق الإنسان، فبعد موافقة وزارة الخزانة الأمريكية على التحقيق فيما يفعله الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، وقمعه للمعارضة، تغاضت عن تحقيقات تخص الحريات الدينية في بلدان مثل تركيا والسعودية والصين.

سيكون من الصعب رؤية ترامب يقسو على أحد رجاله المفضلين، لكن يبدو أن الإدارة تتعلم العزف على وتر حقوق الإنسان في الأوقات التي تكون مفيدة بها، وهي طريقة أخرى للسياسة الخارجية المتحولة باندهاش.

 

*حقيقة العلاقة الغامضة بين مصر وكوريا الشمالية وعقاب ترامب للسيسي بسببها

صواريخ كوريا الشمالية” التي ترعب العالم أصلها عربي، فحقوق الإنسان لم تكن هي السبب الأقوى لحجب الولايات المتحدة 290 مليون دولار من المساعدات إلى مصر؛ بل هناك سبب آخر يبدو أنه عكَّر العلاقة القوية والكيمياء الشخصية بين الرئيسين ترامب والسيسي.

وبينما أثارت الخطوة الأميركية ارتياح الكثيرين من مُنتقدي سياسة ترامب الخارجية، الذين هلَّلوا لحقيقة أنَّ الإدارة استندت في قرارها إلى سجل مصر السيئ في حقوق الإنسان، إلا أن تقريراً لصحيفة واشنطن بوست الأميركية ذكر أن هناك سبباً آخر.

فقد قال مارتن إنديك، نائب الرئيس التنفيذي لمركز أبحاث بروكينغز بواشنطن، إنَّ اتخاذ ترامب موقفاً بشأن حقوق الإنسان أمرٌ “مُحيِّر”؛ بل و”ذو صبغةٍ أوبامية” حتى، نسبةً إلى رئيس أميركا السابق باراك أوباما.

لكن تحت السطح، قد لا يكون التركيز في هذه الخطوة مُنصباً على مصر؛ بل كوريا الشمالية.

الأولوية لهذا الخطر

فقد أشار الصحفيان غاردينر هاريس وديكلان والش، بصحيفة نيويورك تايمز، إلى أنَّ العامل الرئيس في قرار تخفيض المساعدات المُقدَّمة إلى القاهرة هو علاقتها المستمرة مع بيونغ يانغ.

وأوضح الصحفيان أنَّ “الأولوية القصوى لوزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون، هي زيادة عزلة كوريا الشمالية الاقتصادية والدبلوماسية؛ إذ يطلب من القادة الأجانب في كل لقاء تقريباً أن يقطعوا علاقاتهم مع بيونغ يانغ“.

ويبدو أنَّ الضغط على مصر جزءٌ من حملةٍ أميركية أوسع لتوضيح أنَّ كوريا الشمالية تُمثِّل مشكلةً بالنسبة للعالم، وليس فقط لواشنطن، وسيول، وطوكيو.

وتُعد كوريا الشمالية واحدةً من أكثر دول العالم عزلةً، وتخضع لعقوبات الأمم المتحدة منذ عام 2006. لكنَّها مع ذلك ما زالت تمتلك تاريخاً طويلاً من العلاقات الاقتصادية مع البلدان الأخرى، ولا تزال بعض تلك العلاقات مستمرة.

وبعض تلك العلاقات معروف، فتجارة كوريا الشمالية مع الصين أو شحن العمال المهاجرين إلى روسيا، بالكاد ما زالا من الأسرار.

لكن ثمة روابط اقتصادية أكثر إثارةً للدهشة هناك أيضاً. فعلى سبيل المثال، ألقى الصحفي بـ”واشنطن بوست” كيفن سيف نظرةً على الروابط التجارية بين كوريا الشمالية وعددٍ من البلدان الإفريقية، بينما أعدَّ الصحفي جون غامبريل، بوكالة أسوشييتد برس، مؤخراً، تقريراً عن دور العمالة الكورية الشمالية في دول الخليج الحليفة للولايات المتحدة.

وقد تبدو بعض تلك التجارة غير خطيرةٍ نسبياً، فقد أشار سيف إلى أنَّ الطلب على التماثيل المُصنَّعة في كوريا الشمالية مرتفع ببعض الدول الإفريقية، لكن هناك في كثيرٍ من الأحيان عنصر عسكري أيضاً بتلك التجارة.

فقد أفادت وكالة رويترز هذا الأسبوع، بأنَّ شحنتين كوريتين شماليتين -كانتا في طريقهما إلى وكالةٍ حكومية سورية مسؤولة عن برنامج الأسلحة الكيماوية السورية- قد اعتُرِضتا الشهر الماضي (يوليو/تموز). وفي كلتا الحالتين، تُوفِّر الصفقات لبيونغ يانغ العملة الصعبة التي يمكن أن تساعد برنامجها للأسلحة النووية.

كيف ساعدت كوريا الشمالية مصر في حرب أكتوبر؟

ومثل العديد من شركاء كوريا الشمالية الأجانب، تعود علاقة مصر مع بيونغ يانغ إلى الحرب الباردة، حين ساعد طيَّارون كوريون شماليون في تدريب نظرائهم المصريين قبل حرب 1973 مع إسرائيل.

واستمرت العلاقات حتى العصر الحديث، وذلك مع مساعدة شركة أوراسكوم المصرية العملاقة في مجال الاتصالات على إنشاء شركة الهاتف الجوال الكورية الشمالية (رغم أنَّ الصفقة لم تجرِ على ما يرام في النهاية).

وفي عام 2015، قالت لجنة تابعة للأمم المتحدة إنَّ ميناء بورسعيد بمصر يُستخدم من قِبل شركات تابعة لكوريا الشمالية ووكلاء الشحن العاملين في تهريب الأسلحة.

وكان لافتاً كذلك، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي وجّه دعوة إلى الزعيم الكوري كيم جونغ أون، زعيم كوريا الشمالية، لحضور حفل افتتاح قناة السويس الجديدة، أغسطس/آب عام 2015.

وكان دانيال بنيامين، الزميل البارز في مركز التقدُّم الأميركي، قد غرَّد في يوليو/تموز 2017، قائلاً: “حقيقةٌ طريفة: ساعدت كوريا الشمالية مصر على تصميم وبناء نصب (النصر) التذكاري لحرب 1973 في القاهرة كجزءٍ من العلاقات الثنائية طويلة الأمد“.

مصر تلعب على الحبلين

ولا يبدو أنَّ عقوبات الأمم المتحدة أو المساعدات العسكرية الأميركية قد أضرَّت بتلك العلاقة؛ إذ قال محمد المنشاوي، الكاتب في صحيفة الشروق” المصرية، الذي كان ضمن أوائل من رأوا أنَّ العلاقة بين مصر وكوريا الشمالية قد تُمثِّل مشكلة: “أعتقد أنَّ مصر ترغب في الجمع بين الأمرين“.

وأظهر تقريرٌ حديث للأمم المتحدة كيف أن مصر تلعب على الحبلين: فقد ساعدت على اعتراض شحنةٍ كورية شمالية تحمل أسلحة عبر قناة السويس العام الماضي، لكنَّها اتُّهِمت أيضاً بالحصول على مكونات صواريخ سكود بطريقةٍ غير شرعية من بيونغ يانغ.

وكانت الإدارات الأميركية السابقة قد حاولت دفع بلدانٍ، كمصر، لإنهاء علاقاتها مع كوريا الشمالية. ولم تنجح تلك الخطوات بالضرورة، وبعض الخبراء يُشكِّكون حتى في الإصرار الأميركي على فرضها.

وفي الآونة الأخيرة قامت إدارة ترامب بحملةٍ كبيرة لفرض عقوباتٍ على الشركات والأفراد الصينيين والروس الذين يقومون بأعمالٍ تجارية مع كوريا الشمالية.

وسعت أيضاً إلى طرقٍ مبتكرة للتأكُّد من امتثال البلدان الأخرى لعقوبات الأمم المتحدة. فقد أشارت أندريا بيرغر، الزميلة البارزة بمعهد ميدلبري للدراسات الدولية، هذا العام، إلى أنَّ كوريا الشمالية قد لعبت على ما يبدو دوراً في قرار إبقاء العقوبات المفروضة على السودان.

تحذير للسيسي

ويبدو أنَّ ترامب قد حذَّر الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، من ردٍ مشابهٍ أثناء اتصالٍ هاتفي جرى في يوليو/تموز 2017، حينما دعا ترامب الدول إلى “تطبيق قرارات مجلس الأمن بشأن كوريا الشمالية بصورةٍ كاملة، والتوقُّف عن استقبال العمال الكوريين الشماليين، والتوقُّف عن تقديم المنافع الاقتصادية أو العسكرية لكوريا الشمالية”، وذلك بحسب بيانٍ للبيت الأبيض.

وقد يكون العقاب الحازِم لمصر برهاناً على مدى الجدية التي تنظر بها الولايات المتحدة إلى التهديد الكوري الشمالي.

فقد ذكرت الزميلة بمعهد ميدلبري للدراسات الدولية أندريا بيرغر، لصحيفة واشنطن بوست، أنَّ حصول مصر المزعوم على مكونات صواريخ من كوريا الشمالية كان “تقريباً فعلاً من أسوأ ما يكون” من ناحية انتهاك العقوبات.

لولا مصر لما وجدت صواريخ كوريا

ومن دون مصر، ربما لا يكون هناك برنامجٌ نووي كوري شمالي على الإطلاق: فقد أشارت أندريا إلى أنَّ مصر ساعدت على بدء برنامج التطوير النووي لبيونغ يانغ قبل 40 عاماً، حينما منحت كوريا الشمالية صاروخين من نوع سكود سوفييتيَّي الصنع، وتمكَّن علماء كوريون شماليون من اكتشاف المبادئ التقنية لهما وتحليل بِنْيتهما وطريقة عملهما.

وقالت أندريا: “لقد أصبح تصميم صاروخ سكود هو العمود الفقري لترسانة الصواريخ الباليستية في البلاد“.

لكن هل سيجبر إجراءُ ترامب مصرَ، أخيراً، على قطع علاقتها مع كوريا الشمالية؟ يعتقد المنشاوي أنَّ الأمر سينجح. فقال: “ما تحصل عليه مصر من علاقتها الاستراتيجية مع واشنطن لا يمكن تعويضه من أي بلدٍ آخر“.

وبالتأكيد، تُعَد علاقة مصر مع كوريا الشمالية ضئيلة الأهمية نسبياً مقارنةً بعلاقة بيونغ يانغ مع الصين وروسيا، لكنَّ سحب المساعدات طريقةٌ أخرى إضافية لتصعيد الضغط على بيونغ يانغ.

وبالنظر إلى أنَّ البدائل الأخرى المطروحة للنقاش (مثل حربٍ نووية على سبيل المثال)، فإنَّ ذلك قد يكون أحد الخيارات الأفضل المطروحة على الطاولة.

 

السيسي يخطط للإطاحة بصدقي صبحي.. الأربعاء 23 أغسطس.. حياة الرئيس مرسي في خطر

السيسي يخطط للإطاحة بصدقي صبحي

السيسي يخطط للإطاحة بصدقي صبحي

السيسي يخطط للإطاحة بصدقي صبحي.. الأربعاء 23 أغسطس.. حياة الرئيس مرسي في خطر

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*بيان هام من أسرة ” مرسي”: تعرض لغيبوبتي سكر .. وحياته في خطر

أصدرت عائلة الرئيس محمد مرسي بيانًا إلى المؤتمر الحقوقي المنعقد اليوم بمدينة نيويورك بأمريكا بشأن ما يتعرض له من انتهاكات داخل مقر احتجازه.

وقالت الأسرة في بيانها إن الرئيس مرسي يتعرض لإهمال طبي متعمد وتهديد مباشر لحياته، مضيفة أن الرئيس تعرض لغيبوبتي سكر كاملتين داخل مقر احتجازه ولم يعرض على طبيب مما يعرض حياته للخطر

واستنكرت الأسرة صمت منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدني والحكومات وكل مهتم بالحرية والنضال في العالم عن ما يرتكب من جرائم بحق الرئيس مرسي وكل المعتقلين من قبل النظام في مصر.

نص البيان

بِسْم الله الرحمن الرحيم

أولاً: التحية والتقدير لكل السادة الحضور اليوم المعنيين بملفات حقوق الانسان من مختلف المنظمات والهيئات ونوجه لهم الشكر علي مشاركتهم اليوم .

إننا نستنكر صمت منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدني والحكومات وكل مهتم بالحرية والنضال في العالم عن ما يرتكب من جرائم بحق الرئيس محمد مرسي وكل المعتقلين من قبل سلطات الانقلاب في مصر

كمان ندين إزدواجية المعايير لدي الغرب والمجتمع الدولي الذي يتشدق بإحترام الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان .

ونأمل أن يكون اليوم نقطة بداية لأولويات العمل لديكم للضغط وحث الحكومات والمنظمات الحقوقية للاهتمام بملف حقوق الانسان في مصر و العالم .

ثانياً : الرئيس ومنذ اختطافه بالقوة في ٣ يوليو ٢٠١٣ في انقلاب عسكري مكتمل الأركان ، وحتي كتابة هذه الكلمات معزول عن العالم تماماً وكلياً ، تم احتجاز الرئيس في قاعدة عسكرية لمدة أربع شهور ، ثم كان ظهوره الاول في ٤ نوفمير ٢٠١٣ في أولي جلسات محاكمات الرئيس الباطلة ، ولَم يسمح لاسرته بزيارته سوي مرتين خلال الأعوام الأربع المنصرمة ، كانت الزيارة الأولي في ٧ نوفمبر ٢٠١٣ لمدة ساعة ، ثم منعت الزيارة لمدة ثلاث سنوات ونصف دون سبب أو سند قانوني ، وكانت الزيارة الثانية بتاريخ ٤ يونيو ٢٠١٧ لمدة نصف ساعة ، وفريق دفاعه القانوني ممنوع من لقاءه منذ يناير ٢٠١٤ في جريمه تخالف كل الدساتير والقوانين المنظمة للعدالة في مصر والعالم أجمع

ليس فقط منع الزيارة وإنما منع الصحف الإخبارية ، والكتب وإدخال المتعلقات الشخصية

فضلاً عن الإهمال الطبي المتعمد والذي يتلخص في عدة وقائع :

* في يوم ٨ أغسطس ٢٠١٥ اشتكي الرئيس لهيئة المحكمة مخاطباً دفاعه كونه في قفص زجاجي عازل للصوت ، من تقديم وجبة طعام له لو تناولها كانت أدت إليّ جريمة ، وأن هناك خمس وقائع بتفاصيل كلها تؤدي إليّ جريمة وتهدد حياته مباشرة

* وفِي يوم ٦ مايو ٢٠١٧ تحدث الرئيس مجدداً لهيئة المحكمة مخاطباً هيئة دفاعه من تعرض حياته إليّ الخطر وأنه يريد أن يلتقي بهيئة دفاعه ليروي لهم تفاصيل تلك الجرائم لاتخاذ اللازم معها

* ٧ يونيو ٢٠١٧ الرئيس تحدث لهيئة المحكمة مخاطباً الدفاع مجدداً اعن تعرضه لغيبوبتين سكر كاملتين داخل مقر احتجازه ولَم يعرض علي طبيب وأنه يطلب نقله إليّ مركز طبي خاص علي نفقته الشخصية لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة للوقوف عن أسباب هذه الأزمة الصحية وطلب من هيئة دفاعه تقديم بلاغ إليّ النائب العام لإثبات تلك الجريمة

* ٨ يونيو ٢٠١٧ تقدمت هيئة الدفاع ببلاغ للنائب العام لاتخاذ اللازام تجاه تلك الوقائع وبدوره كجهة سيادية صاحبة قرار نافذ فلم يحرك ساكناً حتي الان

* في زيارة أسرته الثانية بتاريخ ٤ يونيو ٢٠١٧ والتي كانت بعد منع الزيارة ثلاث سنوات ونصف وكانت مدتها ٣٠ دقيقة ولَم يسمح لأبنائه الرجال بزيارته ولكن سمح فقط لزوجته وابنته، واللتي أبلغهم فيها أنه ومنذ عام يطلب تغير نضارته الطبية ولكن الفريق الأمني المصاحب لم يستجيب لهذا الطلب.

* في يوليو ٢٠١٧ طلب إحضار دواء الإنسولين الخاص به وجهاز قياس نسبة السكر بالدم ولكن الجهات الأمنية رفضت إدخالها له .

ثالثاً : رسالتنا هذه لا تغير من موقف الرئيس محمد مرسي – أول رئيس مدني منتخب لجمهورية مصر العربية – من رفضه التام والكامل للانقلاب العسكري اللذي حدث في ٣ يوليو ٢٠١٣ ومن رفضه لكل الإجراءات المتخذة من سلطة الإنقلاب من محاكمات هزلية سياسية ملفقة ، ولا تغير من رفض أسرته للإنقلاب العسكري وعدم الاعتراف به ، ولن نتنازل عن حق الشعب في اختيار من يحكمه.

والله غالب علي أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون

أسرة الرئيس محمد مرسي

القاهرة ٢٣ أغسطس ٢٠١

 

* مصر تسرح 650 عاملاً بالسويس إرضاءً لموانئ دبي

أرسل البرلماني المصري عن محافظة السويس، عبد الحميد كمال، استغاثة مكتوبة إلى  السيسي، الأربعاء، تطالبه بسرعة التدخل لمنع تسريح 650 من العاملين البسطاء بميناء العين السخنة، بعد اتخاذ إجراءات تمهّد لفصلهم من جانب إدارة الميناء، ما يعرضهم وأسرهم لخطر التشرد على نحو يتعارض مع نصوص الدستور والقانون.

وقال كمال، في نص استغاثته، إن فصل هؤلاء العمال مخالف للأعراف الإنسانية، وتقاليد العمل المتعارف عليها، والاتفاقات الدولية الموقعة عليها مصر، موضحاً أن استغاثته جاءت بعد أن فقد الأمل في استجابة العديد من المسؤولين للإبقاء على العمال، بداية من رئيس الوزراء، وصولاً لوزيري النقل والقوى العاملة.

وأضاف أنه خاطب جميع المسؤولين بغرض حصول العمال على مستحقاتهم المالية، من خلال استخدام حقه الدستوري في توجيه الأسئلة كنائب عن الشعب، علاوة عن الاتصالات المباشرة من دون تلقيه أي ردود، في حين يمر الوقت تمهيداً لفصل العمال، على الرغم من نص المادة (13) من الدستور على حظر فصل العاملين تعسفياً.

وتابع: “في مقابل تجاهل المسؤولين، أتلقى يومياً عشرات الاتصالات من الأمهات وأقارب العاملين الحزينة وأشاهد دموع زوجاتهم الحزينة، خوفاً على مستقبلهم”، مشيراً إلى تحرير العمال محاضر جماعية للدفاع عن حقوقهم بنيابة وشرطة قسم عتاقة بالسويس، حملت رقم (1755)، وفي مديرية القوى العاملة بالسويس تحت رقم (2719).

وأفاد كمال بإرسال العمال ثلاث برقيات استغاثة من سنترال السويس لجميع المسؤولين برقم (02396546)، مؤكدا أن تشريد العمال يتزامن مع فتح آفاق جديدة بشراكة الدولة مع شركات موانئ دبي العالمية من أجل ضخ مزيد من الاستثمارات، وتوفير فرص عمل على حساب الدفع بمئات العمال إلى سوق البطالة.

كان عمال شركة النصر للخدمات (كوين سيرفيس) قد أعلنوا إضرابهم عن العمل بميناء العين السخنة، في 12 أغسطس/ آب الجاري، عقب تجاهل اعتصامهم الذي بدأ قبلها بستة أيام لعدم صرف مستحقاتهم المتأخرة، ما تسبب في تكدس الحاويات، ومطالبة شركة موانئ دبي (المسؤولة عن تشغيل الميناء) بتعويضات عن الخسائر المترتبة على الإضراب.

وأعلنت موانئ دبي عن استدعائها لعمالة أجنبية، عوضاً عن المصرية، لتسيير حركة العمل في الميناء، لحين حل الأزمة، بينما ألقى الأمن القبض على ثلاثة من العمال المفوضين بالتحدث مع إدارة الشركة، وصدر قرار بعدها بفصلهم، ما تسبب في حالة من الغضب بين العمال، دفعتهم إلى إعلان الإضراب كلياً عن العمل.

 

* هارتس تكشف: السر الحقيقي لقطع المساعدات الأمريكية عن مصر

تحت عنوان: “أزمة بين الولايات المتحدة ومصر.. واشنطن جمدت المساعدات الاقتصادية وإلغاء لقاء بين الدولتين”، قالت صحيفة “هاآرتس” العبرية، إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أجلت مساعدات تصل إلى 195 مليون دولار مخصصة لمصر، بسبب الوضع الخاص بحقوق الإنسان وعلاقاتها مع كوريا الشمالية.

في المقابل، أعلنت مصر أن جاريد كوشنر –مستشار ترامب- سلتقي عبد الفتاح السيسي لكن اللقاء مع وزير الخارجية سامح شكري تم إلغاؤه.

وذكرت الصحيفة أن إدارة ترامب قامت بهذه الخطوة بسبب مخاوف من وضع حقوق الإنسان في مصر، والعلاقات التي تطورها القاهرة مع بيونج يانج.

وفي رد على ذلك، أعلنت مصر أن هذا الأجراء من شانه أن يكون له عواقب سلبية فيما يتعلق بالمصالح المشتركة للدولتين، ولفتت إلى أن اللقاء بين وزير الخارجية شكري وكوشنر صهر ترامب ألغي، ورغم ذلك فإن اللقاء بين مستشار الرئيس الأمريكي والرئيس المصري قائم كما خطط له.

ولفتت إلى أن بيان الخارجية الأمريكية بشأن مصر وتأجيل المساعدات لم يتطرق بشكل صريح لعلاقات القاهرة وبيونج يانج لكن جاء في نفس البيان أن هناك ملفات تثير الخلافات تمت مناقشتها مع القاهرة.

وعلقت الصحيفة العبرية: “القاهرة هي إحدى الدول التي تحصل على أكبر مساعدات من الولايات المتحدة، وفي أبريل الماضي التقي ترامب مع السيسي بالبيت الأبيض وأثنى الرئيس الأمريكي على أداء نظيره المصري“.

ونقلت عن روبرت ستولف -معهد واشنطن للسياسات بالشرق الأوسط- قوله: “الإجراء مفاجئ ويناقض الموقف الأمريكي فيما يتعلق بالقاهرة“.

وأضاف: “هذا أمر نادر أن تتخذ إدارة ترامب خطوات عقابية ضد مصر، إذا ما أخذنا بالاعتبار الدعم الذي منحه الرئيس الأمريكي لنظيره المصري، التقارير عن وضع حقوق الإنسان في القاهرة وعلاقاتها مع بيونج يانج ليست بالأمر الجديد“.  

وأشارت الصحيفة إلى أن “علاقات مصر وكوريا الشمالية بدأت في سنوات السبعينات وحينئذ تدرب عدد من الطيارين الكوريين الشماليين مع نظرائهم المصريين، وذلك قبل حرب 1973“.

وأخيرًا، اُتهمت القاهرة بنقل صواريخ (سكود) لكوريا الشمالية، وهذا العام زعمت الأمم المتحدة أنها بحوزتها شهادات تتعلق بامتلاك كوريا الشمالية وسائل اتصال ومنظومات دفاعية بمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا

وقررت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حجب مساعدات عن مصر بقيمة نحو 291 مليون دولار، لعدم إحرازها تقدمًا على صعيد احترام حقوق الإنسان والمعايير الديمقراطية.

وقال مصدر أمريكي إن واشنطن قررت حرمان القاهرة من مساعدة قيمتها 95.7 مليون دولار، وتأجيل صرف 195 مليونًا أخرى.

وتعتبر تلك الإجراءات هي الأولى من نوعها في عهد ترامب، علمًا بأن الولايات المتحدة تقدم مساعدات عسكرية سنوية بنحو 1.3 مليار دولار، فضلا عن مساعدات اقتصادية.

وكان الرئيس الأمريكي قد تعهد عقب توليه السلطة مطلع العام الحالي بدعم مصر في مجال مكافحة الإرهاب.

 

*التفاصيل الكامل لصفقة بيع محمية “نبق” لمستثمر سعودى

كشفت مصادر عن مخطط جديد لنظام العسكر، بقيادة عبدالفتاح السيسي؛ لبيع محمية “جزيرة نبق” بسيناء.

وقالت المصادر: إن السيسى يفكر فى بيع جزيرة نبق بجنوب سيناء للمستثمر السعودى عبدالرحمن الشربتلى.

وأضافت أن هذه الجزيرة محظور بيعها وفق قانون المحميات..

ويعد “الشربتلي” أحد من أهم المستثمرين العرب والسعوديين فى مصر، تتجاوز استثماراته مليارات الجنيهات، ويمتلك مشروعات عدة في القطاع السياحي، ويطلق عليه لقب “عميد المستثمرين“.

كان نائب ببرلمان الدم قد حذر سابقا من خلال تقدمه بطلب إحاطة إلى الدكتور على عبد العال رئيس برلمان العسكر، موجه إلى وزير السياحة محمد يحى راشد ووزير البيئة خالد فهمى، بسبب ما تردد عن بيع جزيرة نبق فى جنوب سيناء كحق انتفاع لأحد المستثمرين.

وأعلن أيمن عبد الله عضو مجلس النواب، إنه يجب توضيح الأمر فيما يتعلق بمستقبل هذه الجزيرة، وهل تم بالفعل بيعها أو التفاوض على هذا الأمر مشيرا إلى أنه ينتظر رد وزيرى السياحة والبيئة على هذا الأمر.

جدير بالذكر أن جزيرة نبق تم إعلانها محمية طبيعية فى عام 1992، ومساحتها 600كم2 وتقع على خليج العقبة فى المنطقة ما بين شرم الشيخ ودهب ووادى أم عدوى فى جنوب سيناء.

ويعزز المخاوف من بيع “نبق”، تخلي مصر عن جزيرتي “تيران وصنافير” للسعودية، وتبعاه بيع ألاف الأفدنة لأمير دولة الكويت صباح الأحمد الصباح،فضلا عن بيع أرض وفيلات لأميرد ولة البحرين ،ضمن سلسة بيع الوطن لأصحاب الرز الخليجى والتى كان من بينها محاولات جارية على قد وساق حتى الأن لتهجير أهالى الوراق وبيعها لمستثميرين إمارتيين لإقامة منتجع عالمى على غرارإحدى المنتجعات العالمية.

 

* السيسي يخطط للإطاحة بصدقي صبحي

يبدو أن السيسي لا يسعى لتعديل المادة المتعلقة بمدة فترة الرئاسة إلى 6 سنوات وأبدى انزعاجًا واضحًا من تحصين منصب وزير الدفاع في دستور عام 2014 ساعيًا لإزالة هذه المزية عنه.

تعديلات أثارت غضبًا واسعًا عند رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذي طالبوا بعزل السيسي من منصبه.

وهاهو صبحي يقدم التحية العسكرية لرئيسه فهو له الفضل الأول عليه في تبوأه منصب وزير الدفاع بعد مشاركتهما معا في سفك دماء الأبرياء، لكن صبحي لم يكن يتوقع أن اليد التي سلمت عليه بمحبة وإن كانت ظاهرية ستغدر به يومًا.

مصادر مقربة من دوائر صنع القرار كشفت أن السيسي يسعى لطرح المادة 234 من الدستور والخاصة بتحصين منصب وزير الدفاع حيث تنص على أن يكون تعيينه بعد موافقة المجلس الأعلى للقوات المسلحة وتسري أحكام هذه المادة لدورتين رئاسيتين كاملتين.

ويرى مراقبون أن الزج بهذه المادة في الصراع الدستوري الذي يسعى السيسي من خلاله إلى تمديد فترة الرئاسة من 4 إلى 6 سنوات هدفه إلغاء التحصين الممنوح لوزير الدفاع والتي فصلت سابقا في دستور 2014 على مقاس السيسي عندما كان وزيرا للدفاع، خلع السيسي عباءة الوزارة وأبى ألا يلبسها غيره.

بنسخة ورقية حملت اسم تمرد ادعى الانقلاب أن الشعب خرج ليثور على نظام الرئيس محمد مرسي والآن يعلن الشعب غضبه ويطالب بعزل السيسي من منصبه وللمفارقة فإن ورقة تمرد المخابراتية حملت 7 مطالب لم يتحقق شيء منها إلى الآن حتى الجنرال العسكري أحمد شفيق لم يصفق لما يريد السيسي القيام به ووصف اقتراحات تعديل الدستور من قبل البرلمان بالتصرفات الصبيانية غير المسؤولة.

في كل دول العالم توضع الدساتير لتنظيم شؤون الدولة ومواطنيها أما في مصر فيوضع الدستور ويفصل ويعدل من أجل استمرار النظام الديكتاتوري فأين إذن من صدعوا الآذان في السابق بما أسموه سلق دستور 2012.

وكانت مصادر صحفية قالت إن عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري يسعى لإلغاء مادة تحصين منصب وزير الدفاع لمدة 8 سنوات وذلك ضمن التعديلات الدستورية التي يعتزم البرلمان مناقشتها بداية الفصل التشريعي المقبل. 

وكشفت المصادر أن من بين السيناريوهات المطروحة لتعديل المادة إعطاء المؤسسة العسكرية الحق في ترشيح 3 أسماء يختار منها السيسي وزيرا للدفاع.

 

 * تجديد حبس 6 من “اتحاد الجرابيع” لمدة 15 يومًا

جدد قاضي المعارضات بمحكمة جنايات جنوب القاهرة، تجديد حبس 6 معتقلين بينهم 4 فتيات، بتهمة بتأسيس مجموعة مناهضة للنظام وغلاء الأسعار تحت اسم “اتحاد الجرابيع”، لمدة 15 يومًا.

والمعتقلون الصادر بحقهم قرار بتجديد الحبس هم: “نانسي كمال، وسارة مهنى، ومها مجدي، وإيناس إبراهيم، وأحمد نصر، ومحمد محفوظ”. 

يأتي هذا في إطار محاربة نظام الانقلاب لكافة الاصوات المعارضة لجرائمه وفشله الاقتصادي والتي طالت أشخاصًا كانوا مؤيدين له حتى وقت قريب.

 

* الأسباب الحقيقية وراء عودة السفير الإيطالي للقاهرة

بعد مرور أكثر من عام على سحب السفير الإيطالي من القاهرة في 8 أبريل 2016م احتجاجا على مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني الذي عثر على جثته 2 من فبراير 2016 وعليها آثار تعذيب وحشي بالقرب من صحراء مدينة 6 أكتوبر بمحافظة الجيزة على مسافة صغيرة من مقر الأمن الوطني بالشيخ زايد، قرر الحكومة الإيطالية في 14 أغسطس 2017 الموافق الذكرى الرابعة لمذبحة “رابعة” إعادة السفير مجددا في خطوة اعتبرها مراقبون مكافأة لسفاح مصر عبدالفتاح السيسي على ذبحه للمصريين المسلمين في ربوع المحروسة.

وطبقا لصحيفة “لاستامبا” الإيطالية فقد أعربت أسرة الباحث الإيطالي “جوليو روجيني” عن غضبها لمضمون قرار الحكومة الإيطالية لعودة السفير للقاهرة، حيث قال والدي ريجيني أنه بعد 18 شهرا من الصمت الطويلة حول القضية لم تحدث أي انفراجة حقيقة فى محاكمة المتهمين باختطاف وقتل نجلهم، لم نصل إلى أي حقيقة رغم التعاون بين السلطات القضائية المصرية والإيطالية، وبعد تلك الفترة سيعود السفير إلى القاهرة، أننا نشعر بالغضب. 

وانتقدت صحيفة “الماتينو” الإيطالية تلك الخطوة وقالت إن منظمة العفو الدولية اعتبرت قرار عودة السفير الإيطالي بأنه استسلام من قبل الحكومة الإيطالية، لافتة إلى أن العلاقة الدبلوماسية كانت الوسيلة الوحيدة للضغط على الحكومة المصرية من أجل الوصول إلى الحقيقة في قضية الباحث الإيطالي جوليو ريجيني. 

سبب غير منطقي

وساقت صحيفة “كورييري ديلا سيرا” الإيطالية، سببا اعتبره مراقبون بغير المنطقي، حيث تعزو إعادة السفير الإيطالي إلى قيام سائح إيطالي بقتل مدير فندق مصري بالبحر الأحمر بعد مشاجرة كبيرة، وقالت الحكومة الإيطالية وفقًا لما أشارت إليه الصحيفة، إنها تتابع قضية مقتل السائح الإيطالي “ليوناردو إيفان باسكال” لمدير الفندق المصري، وفي حال وجود السفير الإيطالي بمصر، لكانت عملية التواصل بين إيطاليا ومصر أسهل بكثير من ذلك.

ولكن الأسباب والدوافع الحقيقة تبدو أكبر من ذلك بكثير وتتعلق بملفات كبيرة اقتصاديًا وإقليميًا.

التفسير المصري

وكان التفسير الرسمي من جانب حكومة الانقلاب، يعزو تلك الخطورة إلى ما شهدته الفترة الأخيرة من تحقيقات بالتعاون بين النيابة في البلدين وشفافية الجانب المصري في التعامل مع الملف، بالإضافة إلى التطورات الخاصة بالملف الليبي، وكان لذلك تأثير إيجابي على عودة السفير، واعتبار أن ما حدث في العام الماضي هو أمر استثنائي وغير طبيعي ولم يكن له تأثير كبير على العلاقات القوية بين البلدين، لكن تلك التطورات الأخيرة سواء بالملف الليبي أو فيما يخص التحقيقات جعلت من الضروري وجود السفير الإيطالي في مصر لمتابعة مجالات التعاون بين البلدين.

الملف الليبي والهجرة غير الشرعية

وإزاء غضب أسرة ريجيني  على قرار الحكومة الإيطالية، فإن متابعة التحقيقات عن قرب يبدو إعلانه ضروربا لتفسير إعادة السفير وإن كان ذلك لا يمنع من وجود دوافع وأسباب أخرى دفعت الحكومة الإيطالية إلى اتخاذ القرار في هذا التوقيت.

فمن الأسباب التي يمكن القول أنها دافعة لعودة السفير، كان ضغط مجلس الشيوخ الإيطالي على الحكومة بعد تطور الأوضاع في ليبيا ومعاناة إيطاليا من الهجرة غير الشرعية، وإدراك إيطاليا لأهمية الدور المصري في هذا الملف، فكانت إيطاليا قد أعلنت تسليح القوارب التي تسخدمها حكومة السراج لمكافحة الهجرة غير الشرعية، مخترقة بذلك الحظر الدولي على ليبيا لاستيراد الأسلحة منذ 2011،

بالإضافة إلى أن البرلمان الإيطالي صادق منذ أيام على طلب المجلس الرئاسي بشأن تواجد قطع بحرية إيطالية في المياه الإقليمية الليبية لمطاردة الهجرة غير الشرعية، رغم أن ذلك شهد معارضة ليبية وخاصة من الجيش الليبي بقيادة حفتر، هذا استدعى عودة التعاون مع مصر للتنسيق من أجل إعادة الاستقرار للأراضي الليبية.

ففي نهاية الشهر الماضي، استقبل الفريق “محمود حجازي” رئيس أركان حرب القوات المسلحة نظيره “كلاوديو جراتسيانو”، ومن المرجح أن يكون الملف الليبي وتطورات الموقف الإيطالي منه مؤخرا كانت ضمن موضوعات النقاش التي شهدها اللقاء.

ضغوط شركات الطاقة الكبرى 

ومن الأسباب التي دفعت روما لإعادة السفير، ضغوط شركات الطاقة الإيطالية الكبرى والتي لها مصالح كبيرة في تعزيز التعاون مع حكومة الانقلاب التي ترى في ملف الطاقة إنقاذا لها من التدهور الاقتصادي الحاد في كل القطاعات.

إذا الأمر يتعلق بالمصالح الاقتصادية المتبادلة، وخاصة في ظل اكتشاف شركة إيطالية “إيني” لأكبر حقل غاز في المياه الإقليمية المصرية منذ عامين، حيث تعمل في مصر كبريات الشركات الإيطالية في مجال التنقيب عن البترول، بالإضافة للسياحة والرغبة في الترويج لمصر في إيطاليا.   

 

 * علاقة مصر بإدارة ترامب.. شهر عسل لم يدم طويلاً

صادف الكشف عن قرار بقطع جزء من المعونة الأمريكية لمصر، بحوالي 290 مليون دولار, زيارة لوفد أمريكي للقاهرة، التقى عبدالفتاح السيسي، وبعد أن سجل تقارب في العلاقات بين القاهرة وواشنطن منذ تولي دونالد ترامب الرئاسة مطلع العام الجاري.

وقالت وزارة الخارجية المصرية إن “مصر تعتبر أن هذا الإجراء يعكس سوء تقدير لطبيعة العلاقة الاستراتيجية التي تربط البلدين على مدار عقود طويلة“.

وجاء رد الخارجية بالتزامن مع زيارة لوفد أمريكي برئاسة جاريد كوشنير كبير مستشاري الرئيس الأمريكي إلى القاهرة والذي عقد لقاء مع عبدالفتاح السيسي الأربعاء، حسب ما أفاد علاء يوسف المتحدث باسم الرئاسة.

وقال معصوم مرزوق, مساعد وزير الخارجية الأسبق: “السياسة ليس لها ثوابت واضحة, وإنما تحكمها المتغيرات, فاليوم من الممكن أن تكون صديقًا وغدًا تصبح عدوًا لدودًا, بالإضافة إلى أن إلقاء التهم يأتي دائمًا من العنصر الأضعف, وبما أننا نقبل أن يتم وصفنا بالتابعين، فعلينا تقبل العقاب الذي يوقعه علينا من نتبعه, وهو ما يحدث من تقبل العقوبات على الدولة المصرية من قبل أمريكا“.

بينما قال السفير جمال بيومي, مساعد وزير الخارجية الأسبق, إن “العلاقة بين الولايات المتحدة والقاهرة قائمة على المصالح المتبادلة, بينما يلعب الإعلام من الجانبين، الدور الأكبر في تشويه العلاقة, فالإعلام المصري من جهة دائمًا ما يوجه الاتهام إلى الإدارة الأمريكية بزعزعة استقرار مصر والعمل على إسقاط أنظمة الحكم لصالح جماعات أو أشخاص آخرين, إلا أنه سرعان ما يجد نفسه ملزمًا بتوجيه المدح بعد مقابلة بين زعيم مصري وآخر أمريكي، فيظهر في صورة الازدواجي“.

وأضاف : “الإعلام الأمريكي من جهة أخرى, يوجه الاتهام للإدارة المصرية بأنها غير ديمقراطية, وتنتهك ملف حقوق الإنسان, وتعمل على القبض والتنكيل بالمعارضة السياسية, إلا أنه في سياق آخر نجد أن المعونة الأمريكية التي تصل إلى 1.3 مليار, تقابلها أموال مصرية متدفقة إلى السوق الأمريكية بنحو 7 مليارات جنيه سنويًا، وبالتالي فإن المصلحة متبادلة بين الطرفين, ولا يمكن لطرف أن يستغنى عن الآخر“.

وكانت الخارجية المصرية أعلنت تعديل برنامج مقابلات الوزير سامح شكري وأسقطت منه مقابلة كانت مقررة اليوم في القاهرة مع الوفد الأمريكي الذي يضم أيضا جيسون جرينبلات المساعد الخاص للرئيس الأمريكي، المبعوث الأمريكي للمفاوضات الدولية، ودينا باول نائب مستشار الأمن القومي للشؤون الاستراتيجية.

وفي أبريل، زار السيسي واشنطن والتقى ترامب الذي أشاد حينها بالسيسي، قائلا إنه “يقوم بعمل رائع” وسط ظروف “صعبة”، طاويا بذلك صفحة الانتقادات التي وجهتها إدارة سلفه باراك اوباما للسلطات المصرية في شأن حقوق الانسان.

وقال ترامب خلال استقباله السيسي في البيت الأبيض “نحن نقف بكل وضوح وراء الرئيس السيسي (…) ونقف بشكل واضح أيضًا وراء مصر والشعب المصري“.

وتحصل مصر على مساعدات عسكرية أمريكية قيمتها 1,3 مليار دولار سنويا منذ توقيعها أول معاهدة سلام بين دولة عربية وإسرائيل في العام 1979. كما تحصل منذ ذلك الحين على مساعدات اقتصادية تتناقص سنويا.

وتعهدت إدارة ترامب، التي أعلنت عزمها على خفض المساعدات الخارجية بنسبة كبيرة، بأن تبقي على مساعدة “قوية” لمصر. إلا أنها لم تلتزم برقم محدد.

وجمدت إدارة اوباما المساعدات العسكرية السنوية لمصر في 2013 بعد إطاحة الرئيس الإسلامي محمد مرسي من قبل الجيش التي تبعها قمع دام لأنصاره.

غير أن دور مصر، أكبر بلد عربي من حيث عدد السكان، في المنطقة دفع البيت الأبيض إلى تعديل سياسته في العام 2015 رغم أن العلاقات ظلت باردة.

 

* ليس بسبب حقوق الإنسان فقط.. علاقة مصر بكوريا الشمالية وراء تجميد واشنطن معوناتها للقاهرة.. وهذا ما كُشف بميناء بورسعيد

رفضت الإدارة الأميركية، الثلاثاء 22 أغسطس/آب 2017، منح مصر مبلغ قدره 96 مليون دولار كمساعدات، كما أجلت منحها 195 مليون دولار من المعونات العسكرية؛ بسبب المخاوف حيال سجل مصر في مجال حقوق الإنسان وعلاقتها بكوريا الشمالية.
وبحسب تقرير لصحيفة نيويورك تايمز الأميركية، الأربعاء 23 أغسطس/آب 2017، فإن وزارة الخارجية الأميركية هي التي أقدمت على هذه الخطوة، التي أثارت امتعاض القاهرة.
وعلى مدار عدة أشهر، اختلفت مواقف وزارة الخارجية عن موقف الرئيس ترامب، وخاصة فيما يتعلق بالأزمة الخليجية بين قطر والسعودية وحلفائها؛ إذ دعمت تغريدات الرئيس الأميركي الموقف السعودي، فيما اعتبر وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون، أن العلاقات بين الدوحة وواشنطن قوية وستستمر بهذا الشكل.
والأربعاء، عبَّرت الخارجية المصرية عن استيائها من موقف نظيرتها الأميركية وأصدرت بياناً حول هذا الإجراء، فيما اعتذر وزير الخارجية، سامح شكري، عن لقاء صهر الرئيس الأميركي ومبعوثه الخاص للشرق الأوسط غاريد كوشنر، الذي سيلتقي  السيسي لاحقاً.
وقال محللون للصحيفة الأميركية إنَّهم فوجئوا بهذه الخطوات، التي جاءت بعد اجتماعٍ في المكتب البيضاوي، في شهر أبريل/نيسان من العام الجاري، بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب و السيسي، وهو الاجتماع الذي أسرف فيه ترامب في الثناء على الرجل العسكري القوي.
وقال حينها ترامب: “أريد فقط أنَّ أعُلم الجميع، في حال كان هناك شك، أنَّنا نقف وراء  السيسي. فقد قام بعملٍ رائع في وضعٍ صعبٍ للغاية. نحن وراء مصر وشعبها. وصدقوني، الولايات المتحدة تدعمه، ونحن ندعمه بشدة“.

أسباب تعليق المساعدات
وتُعدُ مصر من بين أكبر المستفيدين من المساعدات الأميركية. إلا أنَّ وزارة الخارجية الأميركية أكدت يوم الثلاثاء، أنَّها ستحدّ من تمويلها للبلاد؛ بسبب عدم إحراز تقدم فى مجال حقوق الإنسان، وإصدارها قانوناً جديداً يقيّد من أنشطة المنظمات غير الحكومية.
ورداً على سؤالٍ عما إذا كانت علاقة مصر القوية مع كوريا الشمالية قد لعبت دوراً في قرار يوم الثلاثاء، قال مسؤولٌ في وزارة الخارجية الأميركية لـنيويورك تايمز”.، إنَّ قضايا مُثيرة للقلق قد أُثيرت مع القاهرة، ولكنَّه رفض تقديم تفاصيل عن المحادثات.
وكان السيسي قد وافق على القانون الجديد بعد شهرين تقريباً من اجتماعه مع ترامب، فإنَّ المخاوف بشأن سجل مصر في مجال حقوق الإنسان وعلاقتها مع كوريا الشمالية ظلت تتسرب منذ سنوات.
وقال روبرت ساتلوف، المدير التنفيذي لمعهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى، إنَّ الرسائل المُتضاربة من إدارة ترامب كانت مُفاجئة.
وقال ساتلوف: “من غير المعتاد أن تتخذ إدارة ترامب إجراءً عقابياً ضد مصر؛ نظراً إلى تواصل ترامب مع الرئيس السيسي ودعمه العام لهذه الحكومة المصرية. ولا يمكنني القول بأنَّ البلاغات حيال الصعوبات في وضع حقوق الإنسان بمصر أو صلتها بكوريا الشمالية- هما أمران جديدان”، بحسبنيويورك تايمز”.
وكانت أولوية وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون، الأولى هي زيادة العزلة الاقتصادية والدبلوماسية المفروضة على كوريا الشمالية، وكان قد طلب من القادة الأجانب فى كل اجتماع تقريباً قطع العلاقات مع بيونغ يانغ، عاصمة كوريا الشمالية.

العلاقة بين مصر وكوريا الشمالية
وبحسب “نيويورك تايمز”، كانت مصر قريبةً من كوريا الشمالية منذ السبعينيات على الأقل. وقال دانيال ليون، من مشروع الديمقراطية في الشرق الأوسط، إنَّ طياري كوريا الشمالية درّبوا الطيارين المصريين قبل حرب 1973 مع إسرائيل، واتُهمت مصر في وقتٍ لاحق بتزويد كوريا الشمالية بصواريخ سكود.
وقال محققو الأمم المتحدة هذا العام، إنَّهم حصلوا على أدلةٍ تثبت أنَّ كوريا الشمالية تتاجر “في أشياءٍ غير معلنة حتى الآن، مثل الاتصالات العسكرية المُشفرة، وأنظمة الدفاع الجوي المحمولة، وأنظمة الدفاع الجوي، والصواريخ الموجهة بالأقمار الاصطناعية” في الشرق الأوسط وإفريقيا، بالإضافة إلى مناطق أخرى.
وفي عام 2015، قالت لجنة تابعة للأمم المتحدة إنَّ ميناء بورسعيد بمصر يُستخدم من قِبل شركات تابعة لكوريا الشمالية ووكلاء الشحن العاملين في تهريب الأسلحة.
وقد أثارت الإدارات الأميركية المتوالية قضية كوريا الشمالية سراً في المحادثات مع القاهرة، ولكنَّها لاقت استجابةً ضئيلة. ومن المحتمل أنَّ تكون الولايات المتحدة تمارس الضغوط على مصر؛ بسبب علاقاتها المدنية والعسكرية مع كوريا الشمالية.
فعلى سبيل المثال، يمتلك نجيب ساويرس، أحد أغنى رجال الأعمال في مصر، شركة “أوراسكوم تيليكوم” للاتصالات، وهي شركة الاتصالات التي ساعدت في إنشاء شبكة الهاتف الجوال الرئيسة بكوريا الشمالية في عام 2008، بحسب “نيويورك تايمز“.
العامل الآخر الذي أثَّر على قرار الحدّ من دعم مصر، هو القانون القاسي الذي أصدره النظام المصري لتنظيم أنشطة وكالات المعونة، ولا سيما تلك التي تمولها الحكومات والمُنظمات الغربية، والذي وقَّع عليه السيسي أواخر شهر مايو/أيار. وقالت عدة مجموعات مصرية، من ضمنها أولئك الذين يعملون مع ضحايا تعذيب الشرطة، إنَّ القانون سيجعل من المستحيل عليهم مواصلة عملهم، وقد يجبرهم على التوقف عن العمل.
وكانت إدارة ترامب قد اقترحت تخفيضاتٍ كبيرة في المساعدات الخارجية، ووعدت بفرض قدر أكبر من المساءلة على مُتلقي المعونة.
إلا أنَّ إجراءات يوم الثلاثاء لم تكن قاسية كما كان من الممكن أن تكون، فمن خلال تأجيل تزويد مصر بمبلغ 195 مليون دولار من المعونات العسكرية، فإنَّ إدارة ترامب أنقذت الأموال من الضياع نهائياً في 30 سبتمبر/أيلول المقبل، وبهذه الطريقة، يمكن لمصر في نهاية المطاف الحصول على المال إذا تحسن سجلها بمجال حقوق الإنسان.
وكانت الناشطة المصرية التي تحمل الجنسية الأميركية والتي تدخَّل الرئيس ترامب شخصياً للإفراج عنها قبل عدة أشهر، كتبت مقالاً بصحيفة واشنطن بوست انتقدت فيه قانون الجمعيات الأهلية في مصر، وطالبت الإدارة الأميركية بالتدخل من خلال مساعدتها الاقتصادية والعسكرية للقاهرة؛ لإجبار النظام المصري على تحقيق تقدم في مجالات حقوق الإنسان.

 

* مصر تطارد طلبة.. تهمة الأخونة تلاحق التوكيلات الأجنبية وهكذا تتفوق على تأميمات عبد الناصر

قال خبراء اقتصاديون إن الموجة الجديدة من قرارات التحفظ على الشركات التي نفذتها الحكومة المصرية، قد تلحق الضرر باقتصاد البلاد، بعد أن امتدت لمؤسسات تحوز توكيلات لشركات عالمية وفي قطاعات هامة، ما أعاد للأذهان موجة التأميمات التي شهدتها مصر بعد 1952، ثم تراجعت عنها مع سياسات الانفتاح في السبعينيات.

وجاءت تعليقات الخبراء بعد قرار الحكومة المصرية التحفظ على عدد من الشركات، منها شركة راديو شاك الشهيرة المتخصصة في تجارة الإلكترونيات، وأخواتها الشهيرات التي تكاد تسيطر على قطاع تجارة التجزئة في مجال التكنولوجيا بمصر.
القرار اتخذته لجنة التحفظ وإدارة أموال جماعة الإخوان المسلمين الإثنين 21 أغسطس/آب 2017، وتضمن التحفظ على 19 شركة جديدة، تمتلك العديد من توكيلات الشركات العالمية، وجميعها في مجال التكنولوجيا- دفع بعض المعنيين للتساؤل عن توقيت هذا القرار الذي يصدر بعد أكثر من 4 سنوات من سقوط حكم الإخوان، وخاصة أن الشركات المشار إليها واصلت العمل في مصر رغم ما حدث خلال الفترة الماضية.
الأمر الذي طرح تساؤلاً: هل هناك دافع مختلف وراء هذا القرار قد يكون اقتصادياً أكثر منه سياسياً؟ وما تبعات هذا القرار على الاقتصاد المصري؟

الشركة التي تتحكم في تجارة تجزئة الإلكترونيات
وتضمَّن القرار، الصادر من الحكومة المصرية وحصلت “هاف بوست عربىعلى نسخة منه، جميع الشركات التابعة لمجموعة “دلتا آر إس”، والتي تمتلك حق العديد من شركات الـ”فرينشايز”، وهي الشركات التي تمتلك حق الوكالة للشركات العالمية، ومن أبرزها شركة “راديو شاك”، والتي تعدّ من كبرى العلامات التجارية بمصر، وكذلك سلاسل “موبايل شوب” و”كومبيو مي” و”كومبيو مصر”، وهي تعد أبرز سلاسل التجزئة للمنتجات التكنولوجية بمصر.
ويقول الدكتور وائل النحاس، الخبير الاقتصادى المصرى، لـ”هاف بوست عربي”، إن حجم استثمارات تلك المجموعة يمثل 80% من تجارة التجزئة المنتظمة organized retail في مجال الاتصالات والإلكترونيات والحاسبات، بجانب أن المجموعة بها شركات مثل “دلتا للاتصالات”، تعد الموزع الأكبر والأهم لكروت وخطوط الاتصالات لشركة فودافون للهاتف الجوال وأجهزة سامسونغ وإل جي وغيرها، وهي أيضاً شركات تدرُّ مليارات وتتحكم في أسواق مهمة تمس حياة مئات الآلاف من التجار وملايين العملاء، حسب قوله.

الرجل الذي صنع هذه الإمبراطورية
ويعدّ الدكتور علي فهمي طلبة، أستاذ في كلية الهندسة بجامعة الزقازيق، وعضو مجلس إدارة معهد التخطيط القومي، هو كلمة السر في اختيار تلك الشركات التي تم التحفظ عليها، حيث اقترن اسمه بـ17 شركة من الشركات المتحفظ عليها، سواء بملكية تامة لمجموعته، أو بعضويته في مجلس إدارتها.
وبدأ أستاذ الهندسة بجامعة الزقازيق في تكوين إمبراطوريته الاقتصادية عام 1980، حيث أسس طلبة شركة “دلتا للبرمجيات وحلول الأعمال“.
لكن مجموعته بدأت في الانتشار بالسوق المصرية منتصف 1998 منذ تأسيس “راديو شاك”، واستطاعت الشركة جذب توكيلات كبرى من شركات صناعة الأجهزة الإلكترونية حول العالم، حيث حصل على وكالة العديد من شركات الهواتف الجوال، مثل سامسونغ وهواوي وإل جي وانفنكس وسونى، مستغلاً حجم منافذ البيع التي يمتلكها والتي تزيد على 120 فرعاً داخل البلاد.
وارتبط اسم طلبة وشقيقه الدكتور محمد طلبة فهمي بجماعة الإخوان المسلمين في القوائم التي نشرتها العديد من وسائل الإعلام المصرية الخاصة بما أطلق عليه “أخونة الدولة”، خصوصاً أن الدكتور علي طلبة رافق الرئيس الأسبق محمد مرسي في العديد من الزيارات لدول العالم، وكان مرشَّحاً لتولي وزارة الاتصالات في حكومة هشام قنديل الذي كان رئيساً للحكومة في عهد مرسي.
إلا أن طلبة نفى وقتها أن يكون لقائه قنديل بغرض تكليفه أية حقائب وزارية.
وفي يناير/كانون الثاني 2017، أُدرج اسم طلبة ضمن قائمة الإرهاب التي ضمت 1538 شخصاً، صدر بشأنهم قرار من محكمة جنايات القاهرة.
فيما كان شقيقه الدكتور محمد طلبة، الذي جاء اسمه ضمن القائمة ذاتها، النائب السابق لرئيس جامعة عين شمس في عهد الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، ونقيب العلميين وأحد المعينين بمجلس الشورى في عهد الرئيس محمد مرسي.

أن تتحفظ الدولة على شركة عابرة للحدود
وبحسب مصدر مسؤول بالجمعية المصرية لـ”الفرينشايز”، فإن فرينشايز “راديو شاك” يعد من كبرى العلامات التجارية الممنوحة.
وقال المصدر -الذي فضل عدم ذكر اسمه- لموقع “مصراوي” إن التحفظ على أموال الشركة سيكون له تداعيات سلبية جداً على كل من حصل على علامة الفرينشايز.
من جانبه، قال علي طلبة، رئيس مجلس إدارة “راديو شاك”، في تصريح مقتضب لـ”مصراوي”: “من المؤكد أن التحفظ على أموال الشركة سيؤثر على نشاطها داخل الدول التي تعمل بها، وليس مصر فقط، حيث إنه يملك من خلال الشركة حقوق الفرينشايز لمنطقة الشرق الأوسط“.

هذه معايير التحفظ وتأثيراتها على الأسواق
جميع قرارات التحفظ على الأموال التي تتم من قِبل لجنة التحفظ على أموال جماعة الإخوان لا يوجد بها شفافية، ولم يخرج أحد من الحكومة يكشف الأدلة الدامغة على تورط أصحاب تلك الشركات في العمليات الإرهابية”.. هكذا يعلق الدكتور وائل النحاس، الخبير الاقتصادى المصري، على قرارات التحفظ.
النحاس قال: إنه بعد ثورة 25 يناير تم محاسبة رموز نظام مبارك من رجال الأعمال وإخراجهم من السوق الاقتصادية، والآن على مدار السنوات الثلاث الماضية يتم التحفظ على شركات بذريعة الانتماء للإخوان، وتلك الإجراءات أحدثت حالة من الفراغ الاقتصادي في العديد من المجالات الاستراتيجية، كان من آثارها حدوث نقص كبير بالسلع، سواء بمجال التغذية أو الخدمات الصحية والتعليمية والخيرية، أو مجال الاتصالات نتيجة القرارات الأخيرة، حسب قوله.
وعن معايير تصنيف الشركات التى يتم التحفظ عليها، يقول عزت غنيم، مدير التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، ومحامى العديد من الشخصيات المتحفظ على أموالها من قِبل لجنة أموال الإخوان، إن معيار “الشبهة”، وليس الدليل هو الذي يتم عن طريقه اختيار الشركات التي يتم التحفظ عليها.

وذكر غنيم لـ”هاف بوست عربي”، أن القرار الصادر مؤخراً بالتحفظ على إحدى الشركات صدر لأن الدكتور علي فهمي طلبة عضو فقط في مجلس إداراتها، وليست ضمن مجموعة شركاته، وهو أمر تكرر كثيراً مع الشخصيات والشركات الأخرى التي تم التحفظ عليها.

سياسات التحفظ تختلف كثيراً عن قرارت التأميم
ومع عدم وجود أدلة معلنة لأسباب التحفظ، فإن الرؤية التي تصدرها الحكومة المصرية للغرب، كما يضيف النحاس، هي أن التحفظ على الأموال أصبح بديلاً عن التأميم الذي حدث في بداية الخمسينيات من القرن الماضي وتلك رسالة سلبية للعالم”، حسب قوله.
غير أن النحاس يرى أنه “من أبرز الاختلافات بين قرارات التأميم في عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر وقرارات التحفظ على الأموال الحالية هي أن قرارات اليوم تتم بدون معايير واضحة، وهى موجهة على عكس التأميم الذى كان بناء على معايير مالية وليس لتصفية حسابات أو أغراض أخرى”، حسب تعبيره.
وقال “أنه يبقى ضمن الاحتمالات في ظل غياب الشفافية أن تكون تلك القرارات تهدف لإخلاء السوق من أجل دخول جهات بعينها تسعى للسيطرة على السوق الاقتصادى المصرى، أو لصالح شركات أخرى“.
ويرى كتاب معارضون أن ما يحدث هو أكثر حدة مما حدث في عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، عقب ثورة يوليو 1952 ، ففي الحالة الأولى جرت عمليات تأميم واسعة وفقا لقرارات رسمية عكست انحيازا اجتماعيا للفئات الفقيرة والمهمشة حتى وإن صاحب التنفيذ أخطاء، أما المصادرات الأخيرة فهي انتقام من خصوم سياسيين، وانحياز لفئة مهيمنة.

من يدير هذه الشركات وهل هناك تضارب مصالح؟
المهندس هشام العلايلي الخبير بمجال الاتصالات والرئيس السابق للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات بمصر، يرى أنه لا يمكن التعقيب على قرار يحمي الأمن القومي المصري، ولكنه يرى أنه من الممكن اتخاذ إجراءات تقلل من حجم الآثار السلبية الاقتصادية المصاحبة له.
العلايلى قال لـ”هاف بوست عربى”، إنه من الأفضل أن يتم إسناد إدارة تلك الشركات لمجموعة من المتخصصين بمجال الاتصالات بمصر، على أن يكون من ضمن معايير اختيار تلك الشخصيات ألا يكون هناك تضارب مصالح مع تلك الشركات في حال وجود منافسة لأحد هؤلاء مع تلك الشركات.

إلى هذا الحد وصل حجم الأموال التي تحفظت عليها الدولة
ووفقا للتقديرات الخاصة بقيمة الشركات والممتلكات والأموال التى تم التحفظ عليها والتى ذكرتها جريدة اليوم السابع المقربة من النظام المصري، فإن قيمة هذه الشركات تقدر ب- 50 مليار جنيه غير أنها لم تحدد من أين جاءت هذه التقديرات.
وبلغ الحصر التقريبي لأعضاء الإخوان المتحفظ عليهم ما يربو على ???? شخص حتى الآن، وما يقرب من ??? مدرسة فى مختلف محافظات مصر، وأكثر من ???? جمعية أهلية، وبلغت قيمة المبانى ? مليارات و??? ألف جنيه .
وذكرت التقارير الصادرة عن اللجنة أنه تم التحفظ على أموالهم والتحفظ عليهم شركة صرافة، وحل ??? جمعية أهلية و??? مقراً للإخوان.
ونقلت المصري اليوم” عن مصادر قضائية قولها إن اللجنة لم تصادر أموال الإخوان، وقرار التحفظ هو إجراء احترازي، مفاده أن نقول للعنصر الذي يمثل خطورة على الدولة والمجتمع: “نتيجة خطورتك، سنقوم بالتحفظ على أموالك كأمانة ووديعة، ولو حصلت على حكم بالبراءة في القضايا المتهم فيها فسيتم ردّ كل أموالك المتحفظ عليها بما فيها الأرباح.
وأضاف المصدر: “أما مصادرة الأموال، فلا يمكن أن تتم إلا بحكم قضائي نهائي، وهذا لم يتم منذ اندلاع ثورة 30 يونيو/حزيران 2017، موضحا أن الحكم الصادر بالتحفظ على أموال الإخوان نهائى ولا يجوز الطعن عليه“.

 

 * الجيش” يسرح عمال “كوين سيرفيس” العين السخنة إرضاءً لـ”موانئ دبي

 أصدر عاملون بشركة “كوين سيرفيس” بيانًا بخصوص فضل 650 عاملاً بالشركة التابعة لجهاز الخدمة الوطنية للقوات المسلحة والذين تم فصلهم وتشريدهم وإلقائهم بالشارع.

وأوضح البيان أن الجيش باع العمال لصالح شركطة موانئ دبي، وأن اسم الشركة هو “شركة النصر للخدمات والصيانة كوين سيرفيس”، التي تقدم خدمات الأمن والحراسة وإدارة الفنادق ونظافة مستشفيات وزارة الصحة.

وكشف البيان أن العمال عملوا في ظروف بالغة السوء ومعاملة سيئة من قبل المديريين (ضباط متقاعدين)، وفؤجئ العمال أن المبالغ التي تستقطع منهم من أجل التأمين عليهم لا تذهب للتأمينات وأنهم غير مؤمن عليهم.

ولم يستطع العمال حتي الحصول علي أبسط حقوقهم وهو العلاج في التأمين وتعنتت الادارة ولم تحتوي الازمة حتي بتحويلهم لمستشفيات القوات المسلحة والتي وعدتهم بها لانهم يحملون كارنية قطاع الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة.

وعندما غضب العمال تم تشيردهم وفصلهم بدلا من الاستماع لهم ولمطالبهم المشروعة 

مشكلة ممتدة

وقال البيان إن “مشكلة هؤلاء العمال تمتد لأكثر من 7 أعوام , منذ ان كانوا يعملون في شركة “بلاتنيوم” للخدمات، وقاموا حينها بأول إضراب وإعتصام للمطالبة بتعينهم أسوة بعمالة شركة “هيئة موانيء دبي”، ووقعت اتفاقية في 2011، بين العمال وهيئة مواني دبي

والجيش وبتوقيع عدد من النواب والقيادات الشعبية انذاك.

ونصت الاتفاقية علي أن تلتزم “هيئة مواني دبي” بتعيين 50 عاملا كل عام، فيما لم تلتزم الهيئة الإماراتية بالاتفاقية لتعاود الازمة من جديد بعد عامين، وينظم العمال اعتصاما جديدا وتم الغاء عقد بلاتنيوم وتدخل بعض الشخصيات العامة وتم الحاق العمال بهيئة مواني البحر الأحمر.

وقبل العمال رغم أن هيئة مواني البحر الاحمر كانت تستقطع جزءا من المرتبات من اجل التأمينات ليفاجئ العمال ان الهيئة لا تسدد التأمينات!

تجدد الأزمة

وقال البيان إن الازمة من جديد ودخل العمال في اضراب عن العمل وايضا تدخل الجيش وبعض الشخصيات العامة واقترحوا الحاق العمال ب”كوين سيرفس”، وتم التعهد بتعيين العمال والتأمين عليهم وعلاجهم بمستشفيات القوات المسلحة وتم انهاء الاضراب وحل الازمة.

وقبل العمال المفصولون بشركة كوين سيرفيس بميناء السخنة بعدد من النواب يطلبون عودتهم للعمل مرة أخري، وتم مناقشة بعض الأمور مع الجهات المعنية لوضع الحلول الملائمة لعمال الشركة والحفاظ علي لقمة عيشهم؛ حفاظا علي مصير 650 أسرة، من أبناء محافظة السويس.

وقال نشطاء إن أزمه المئات من عمال كوين سرفيس بميناء السخنه تتفاقم واتهمات متبادله بين الاداره والعمال العمال يتهمون ادارة الشركه بالتعند فى ابسط حقوقهم العلاجيه والماليه وخلافه وادارة الشركه تتهم ان توقيف العمل كان مدبر وأبلغت عن بعضهم بتهمه التحريض!.

 في غير محله

وقال العمال إنهم توسموا في الشركة الخير والاستقرار من جانب التأمين والعلاج والمزايا كثيرة من العلاج بمستشفيات القوات المسلحة ومزايا أخرى.

إلا أنه برأي العمال فإن الرياح أتت بما لا تشتهى السفن عن طريق المعاملة السيئة من بعض المديرين؛ وهم ضباط سابقين بالمعاش وتحمل العمال ما يقرب من ثلاث سنوات، وكان يستقطع منهم تامينات وعند حدوث المفاجاة الغير مرتبة وهى حدوث حادثة للاتوبيس الذى يقل العمال، وذهب العمال لمستشفى التامين طبقا لروايتهم وهنا كانت الصدمة والازمة وهى اكتشاف بل تأكد العاملين انهم تستقطع منهم مبالغ تامينات ولا تسدد بالتامينات اى انهم ليس مؤمن عليهم ورفضتهم مستشفى التامين وذهبوا للمستشفى العام!

إضراب أغسطس

وفي 4 أغسطس، امتنع المئات من عمال الوردية المسائية والصباحية والثانية والرابعة من الذهاب إلى عملهم في الميناء، احتجاجا على عدم قيام إدارة المستشفى بكتابة تقارير طبية تسمح بمنح العمال المصابين بكسور إجازات مرضية، في حين تجاهل الإعلام المصري الحادثة والإضراب

ويقوم عمال “سرفس” بالعمل على معدات نقل الحاويات داخل الساحة الخاصة بالكشف الجمركي، ما تسبب في تعطيل عمل المستخلصيين الجمركيين، وضرر للعملاء المستوردين.

أوامر عليا صدرت في مصر لجعل ريجيني “عبرة”.. الثلاثاء 22 أغسطس.. السيسي يستعين بقوات خاصة لإرهاب المواطنين على دفع فواتير الكهرباء

يسقط حكم العسكر1أوامر عليا صدرت في مصر لجعل ريجيني “عبرة”.. الثلاثاء 22 أغسطس.. السيسي يستعين بقوات خاصة لإرهاب المواطنين على دفع فواتير الكهرباء

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*صحيفة إيطالية: أوامر عليا صدرت في مصر لجعل ريجيني “عبرة”

قالت صحيفة «لا ستامبا» الإيطالية إن الولايات المتحدة لديها أدلة على «تورط» أجهزة الأمن المصرية في مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني منذ عامين.
ونشرت النسخة الإنجليزية من موقع «مدى مصر» المصري نقلا عن أن الصحيفة تحدثت مع مسؤول في إدارة الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما و أكد المصدر للصحيفة أن «أوامر عليا» صدرت في مصر لجعل ريجيني «عبرة لمن لا يعتبر» للأجانب في مصر.
فيما نشرت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية تحقيقا في 15 أغسطس قالت فيه أن الحكومة الأميركية لديها «أدلة دامغة» على مسؤولية جهات رسمية مصرية عن مقتل الطالب الإيطالي.
واستند التحقيق على روايات من ثلاثة مسؤوليين حاليين أميركيين، وجدير بالذكر أن السلطات المصرية تنفي حتى الآن تورط الجهات الأمنية في الحادثة وتقول إن تقارير الصحف الأجنبية لها دوافع سياسية.

 

*سجن طنطا يخفي قسريا 20 معتقلا بينهم “محمود المنوفي

كشفت أسرة المواطن “محمود المنوفي”، الطالب بكلية هندسة طنطا، اخفاء إدارة سجن طنطا العمومي لنجلها على خلفية الاعتداءات الأخيرة التي شهدها السجن من قبل قوات أمن الانقلاب.

وذكرت والدة “المنوفي” أنها ذهبت لزيارته اليوم بسجن طنطا العمومي فلم تجده، موضحة اختفائه ضمن 20 معتقلًا أخرين من داخل سجن طنطا العمومي.
وكانت قوات أمن الانقلاب اعتدت في 19 أغسطس الجاري، على المعتقلين السياسيين بسجن طنطا العمومي، داخل الزنازين بالضرب بالشوم، الإهانة بألفاظ خارجة، وحفلات من التعذيب الممنهج للمعتقلين، كما قاموا كسر الزنازين عليهم وحلق رؤسهم ومنع دخول دورات المياة.
كما منعت إدارة السجن التريض، وتجريدهم من متعلقاتهم الشخصية، كما تم إيداع عدد من المعتقلين في ما يُعرف بزنازين التأديب.
وأشار ذوي المعتقلين أن الزياره لا تتعدى الخمس دقائق فقط، بالإضافه إلى الإهانات داخل التفتيش، منع دخول الزيارات، والملابس.
وبحسب ما ورد من شهود عيان أمام السجن أن عدد من قوات فض الشغب، والأمن المركزي بالشوم والعصا أتوا إلى السجن صباح يوم 19 أغسطس.

 

*أمن بني سويف يعتقل 3 مواطنين ويقتادهم لجهة غير معلومة

اعتقلت قوات أمن الانقلاب بمحافظة بني سويف، اليوم الثلاثاء، ثلاثة من المواطنين من أبناء محافظة بني سويف، تعسفيا ودون سند من القانون.

والمعتقلون هم:
1.
محمود عبد الكريم، من قرية الميمون.
2.
أيمن سلامة، مدرس (مُعلم)، 40 عامًا.
3.
محمود نادي فايز الله، مدرس (مُعلم)، 27 عامًا، من مركز ناصر.

وقد اعتقلتهم قوات الأمن اليوم 22 أغسطس الجاري، خلال حملة دهم لمنازل المواطنين بمركزي الواسطي وناصر – بمحافظة بني سويف، واقتادتهم إلى مكان غير معلوم، ولم يعلم ذويهم مكان اعتقالهم، ولا سبب اعتقالهم حتى الآن.

 

*شفيق” للمطالبين بالتمديد للسيسي: توقفوا عن هذه التصرفات الصبيانية

هاجم أحمد شفيق، رئيس وزراء المخلوع مبارك ومرشح الرئاسة في انتخابات 2012، المطالبين بتعديل دستور العسكر للتمديد لقائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، معتبرا إياها تصرفات صبيانة لها آثار سلبية.

وكتب شفيق- عبر حسابه على موقع «تويتر»، مساء اليوم الثلاثاء- “نصيحتي لكل من يبدي رأيا مؤيدا لتعديل الدستور في هذه المرحلة: توقفوا عن هذه التصرفات الصبيانية غير المسئولة، وغير الواعية للآثار السلبية المترتبة على هذا الإجراء“.

وكانت الأيام الماضية قد شهدت تزايد المطالبات بتعديل “دستور العسكر، للسماح باستمرار اغتصاب قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي لمنصب الرئاسة؛ خوفًا من حدوث مفاجآت غير سارة للسيسي في هزلية الانتخابات المقبلة، والتي ستتم تحت إشراف العسكر، خاصة في ظل حالة الاستياء الشعبي الواسع تجاه السيسي، بعد ارتفاع الأسعار وتفاقم الأزمات المعيشية والاقتصادية، وتفريطه في ثروات وأراضي الوطن.

 

*فضيحة.. السيسي يستعين بقوات خاصة لإرهاب المواطنين على دفع فواتير الكهرباء

في فضيحة جديدة للمنقلب السفيه عبدالفتاح السيسى، أمرت وزارة الكهرباء بالتعاقد مع شركة فالكون المخابراتية؛ من أجل القيام بأعمال الموظفين المتعاملين بشكل مباشر مع المواطنين، وهى محاولة لإرهاب الشعب وإرغامه على دفع فواتيره الباهظة، وذهب البعض إلى أنها للتجسس على المنازل.
حيث كشف مصدر بوزارة الكهرباء والطاقة بحكومة الانقلاب، عن أن الوزارة ستبرم اتفاقًا مع شركة فالكون لقراءة عدادات الكهرباء؛ بزعم ضعف عدد الكشافين التابعين للوزارة.

وأضاف المصدر- في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء- أنه حتى الآن لم يتم التطرق لتفاصيل الاتفاق، وسيتم الإعلان عن أهم بنوده فور التوقيع.

كان وزير الكهرباء بحكومة الانقلاب محمد شاكر قد كشف سابقًا في مؤتمر صحفي، عن أن الوزارة تدرس التعاقد مع جهة سيادية للاستعانة بها في قراءة العدادات؛ تعويضًا للنقص في عدد المحصّلين الذين يبلغ عددهم 10 آلاف شخص، زاعمًا الاستعانة بجهة سيادية.
وواصلت “فالكون”، التابعة للعسكر، سيطرتها على الأعمال المدنية، والتي تمثلت في الاستحواذ على تأمين امتحانات الثانوية العامة، ومباريات كرة القدم، فضلا عن تعاقدها مع 19 جامعة لتأمينها ضد “شغب الطلاب” وتأمين المطارات.

وكانت مصادر بوزارة الكهرباء في حكومة الانقلاب، قد كشفت عن دراسة الوزارة عقد اتفاق مع شركة فالكون للاستعانة بها في قراءة العدادات وتحصيل فواتير الكهرباء؛ بزعم قلة عدد المحصلين.

وشهدت الفترة الماضية امتناع العديد من المواطنين عن دفع فواتير الكهرباء، في ظل الارتفاع غير المسبوق في قيمة تلك الفواتير، خاصة في ظل الزيادات المتكررة في أسعار الشرائح.

 

*إعلام العسكر” يروج لتعيين “كامل الوزير” رئيسًا لحكومة الانقلاب!

في إطار سعي نظام الانقلاب لعسكرة ما تبقى من المناصب العليا في البلاد، بدأ إعلام الانقلاب في الترويج لتعيين كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، رئيسا لحكومة الانقلاب خلفا لشريف إسماعيل.

وقال سيد علي، أحد الأذرع الإعلامية للانقلاب، خلال برنامجه على فضائية «الحدث اليوم»: إن “الوزير من الشخصيات التي تجيد فن التعامل وحل قضايا المواطنين على أرض الواقع”، مطالبا بـ”تعديل وزاري يكون فيه لمصر حكومة سياسية وليست حكومة تسيير أعمال“!.

وأضاف علي أن “الناس تعاني من الإحباط بسبب الفراغ السياسي وغياب أعضاء مجلس النواب عن الشارع والحديث مع المواطنين للتعرف على مشاكلهم“.

وكان قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، قد استعان بـ”الوزير” في عدة قضايا، كان آخرها إيفاده إلى جزيرة الوراق، الأسبوع الماضي، في محاولة لإقناعهم بترك أماكنهم والذهاب إلى مكان آخر، إلا أنه فشل في مساعيه، خاصة في ظل تمسك الأهالي بالبقاء على أراضيهم.

 

*تبرئة “حسين سالم” ونجليه بقضية “غسيل الأموال”

قضت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الثلاثاء، برئاسة المستشار محمد عامر جادو، بتبرئة رجل الأعمال الهارب حسين سالم، ونجليه خالد وماجدة، وذلك في إعادة محاكمتهم بتهمة ارتكاب جريمة غسل الأموال.

وقدم دفاع رجل الأعمال الهارب حسين سالم أوراقًا للمحكمة تفيد تصالح موكله مع الحكومة المصرية، مطالبًا بانقضاء الدعوى.

وعُقدت جلسات المحاكمة بشكل سري داخل غرفة المداولة.

كانت محكمة جنايات القاهرة “أول درجة”، قضت غيابيًا في أكتوبر 2011 بالسجن 7 سنوات على “سالم” ونجليه، وتغريمهم مبلغ 4 مليارات و6 ملايين و319 ألف دولار، بتهمة التربح وغسل الأموال من خلال صفقة تصدير وبيع الغاز لإسرائيل.

 

*ورطة حكومة الانقلاب بعد تعليق “إضراب المحلة”

كشفت مصادر عمالية قريبة من مجلس إدارة شركة غزل المحلة، عن أن حكومة الانقلاب باتت في ورطة كبيرة، بعد قيام العمال بتعليق إضرابهم عن العمل، الذي استمر 14 يوما، كخطوة إيجابية نحو تلبية مطالبهم.

ووفقا لهذه المصادر، فإن إدارة الشركة بين نارين، إما الاستجابة لمطالب العمال وإعادة ترسيخ فكرة الإضرابات التى تراجعت نسبتها إلى حد كبير فى الفترة الأخيرة، أو التعنت فى الاستجابة للمطالب وزيادة احتمالية توقيف ماكينات المحلة مرة أخرى.

وأوضحت المصادر، التى طلبت عدم ذكر اسمها، أن وزارة قطاع الأعمال العام لا تنوى صرف العلاوة التى يطالب بها العمال، لكن سيتم صرف مكافأة بالقيمة نفسها، على أن تطبق الشهر المقبل بأثر رجعى بداية من يوليو الماضى، وستكون بقيمة 10% من الأجر الأساسى بحد أدنى 65 جنيها وأقصى 130 جنيها.

وكشفت المصادر عن نية إدارة الشركة احتساب أيام الإضراب الـ14 من رصيد إجازات العمال، مشيرة إلى أن إدارة الشركة متخوفة من تعطيل ماكينات العمل مرة أخرى، وأن اجتماع المعنيين بالأزمة رسالة طمأنة للعمال بأن مطالبهم تتم دراستها.

فى الشأن ذاته، قالت قيادات عمالية إن حالة من التشكيك تسود بين العمال تجاه التزام الشركة القابضة بوعودها، مؤكدين أن العمال- البالغ عددهم نحو 16 ألف شخص- استجابوا لحديث رئيس الشركة القابضة، الذى طالب بإنهاء الإضراب واستئناف العمل؛ للنظر فى مطالبهم خلال أسبوع.

وتعهد العمال بالعودة إلى الإضراب مجددا، حال عدم تنفيذ الشركة القابضة وعودها، وتحقيق مطالب العمال المتمثلة فى صرف علاوة غلاء المعيشة والعلاوة الاستثنائية المقررة بـ10% للعاملين المدنيين، وزيادة بدل الطعام من 200 إلى 400 جنيه أسوة بالشركات الأخرى، وانعقاد اللجنة العليا للترقيات التى لم تمارس عملها منذ عامين، وكذلك البدء فى تدشين لجنة الترقيات والتسويات، وتطوير القطاعين الخدمى والصحى.

 

*افتح القوس.. “زيت السيسى” وصل

لم يعد سعي عسكر الانقلاب لبسط مزيد من السيطرة على اقتصاد البلاد خافيًا على أحد؛ بعدما امتدت يده لقطاعات الإنشاءات والمواد الغذائية والطرق والجسور وتصنيع مكيفات الهواء وتوريد الأدوية للجامعات؛ ما يعني أنه بات متوغلاً في كل القطاعات.

في هذا الإطار، تداول ناشطون ورواد مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و”تويتر” مؤخرًا صورة لزجاجة زيت من انتاج عسكر مصر.

الزجاجة التى كتُب على اسمها “تحيا مصر” من انتاج جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، ضمن سلسلة احتكارات الانقلاب العسكري بقيادة السفاح السيسي والذي يستحوذ وعصابته على شركات ومؤسسات ومشروعات عسكرية من الألف للياء.

إمبراطورية الجيش المصري 

في أواخر مارس الماضي، حذر تقرير لموقع “ميدل إيست آي” البريطاني من “مخاطر توسع الإمبراطورية الاقتصادية العسكرية في مصر”.

وقال التقرير: إن “الاقتصاد العسكري المصري تطور إلى ما هو أبعد من الاحتياجات العسكرية ليشمل جميع أنواع المنتجات والخدمات”.

وأكد أن العسكر “يهيمنون على نسبة تتراوح بين الـ50-60% من الاقتصاد المصري، ويستحوذون على 90% من أراضي مصر، ويسخرون الجنود للعمل مجانًا في مشاريعهم فينافسون بذلك أصحاب المشاريع الأخرى الخاصة المدنية”.

وتسيطر القوات المسلحة المصرية، من خلال تخصيص الأراضي وغيرها من الوسائل، على جزء كبير من الأراضي الصحراوية والزراعية والحضرية، وتصل نسبة هذه الأراضي إلى 94% من مساحة مصر.

وخلال الأعوام الماضية من انقلاب السيسي، حصل الجيش رسميًا على حق استغلال الطرق في عموم البلاد مدة 99 عامًا، كما بدأت سياراته تنتشر في الشوارع لبيع المواد الغذائية واللحوم والدواجن، ومؤخرًا دخل الجيش على خط المنافسة في بيع مكيفات الهواء والديب فريزر وتوريد الدواء للجامعات.

وتنحصر القوة الاقتصادية للجيش في مؤسسات من بينها:

-جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، والذي يتبعه عدد كبير من الشركات “21 شركة” تغطي مجموعة واسعة من القطاعات من البناء والنظافة إلى الزراعة والمنتجات الغذائية؛ ومنها:

منها على سبيل المثال:

*شركة مصر للتصنيع الزراعي التي تمتلك 7 مصانع لإنتاج “صلصة طماطم، منتجات ألبان، أعلاف الماشية والأسماك، البصل المجفف”.

*الشركة الوطنية للمياه “صافي” التي تعد إحدى كبريات شركات إنتاج المياه في مصر، وشركة “الملكة” لإنتاج المعكرونة، و”سينا كولا” للمياه الغازية.

* إضافة إلى قطاع الأمن الغذائي الذي يمتلك عددًا كبيرًا من المزارع والمجازر للحيوانات والدواجن، إضافة إلى وحدات إنتاج الألبان ومجمعات إنتاج البيض وغيرها.

وتبلغ ميزانية جهاز الخدمة الوطنية، وفقاً للأرقام المعلنة عام 2013، مليارًا و625 مليون جنيه بصافي أرباح بلغ 63 مليون جنيهاً وفقاً للأرقام المعلنة في الجريدة الرسمية، ولا تخضع تفاصيل هذه الميزانية لأية جهة رقابية.

 

*بعد المحلة..”غزل شبين”.. «إضراب بالتباطؤ» لحين تنفيذ مطالب العمال

للأسبوع الثالث على التوالي، يواصل عمال «غزل شبين» الإضراب بالتباطؤ وتقليل الإنتاج، لحين وصول المنشور الرسمى الخاص بالاستجابة لمطالبهم إلى وزارة المالية بحكومة الانقلاب.

وأعلنت الشركة القابضة للغزل والنسيج رسميا عن انتهاء إضراب عمال «غزل المحلة»؛ بسبب نفس المطالب الخاصة بصرف العلاوات، وزيادة بدل الوجبة، وتشكيل لجنة للترقيات المتأخرة.

وطالب المهندس شوقى الصياد، رئيس مجلس إدارة الشركة، عمال المصانع السبعة التابعة للشركة، بتشغيل الماكينات بكامل طاقتها، والعودة إلى حجم الإنتاج اليومى السابق، الأمر الذي قابله العمال بالرفض، مؤكدين أن العودة إلى تشغيل الماكينات بكامل طاقتها لن يتم قبل صدور منشور رسمى يفيد بتنفيذ جميع المطالب المالية.

عمال “غزل شبين” رحبوا بانتهاء أزمة عمال غزل المحلة، وقرب صرف العلاوات قبل عيد الأضحى، مشيرين إلى أن «العمال اختاروا عدم الدخول فى إضراب شامل حتى لا تتعاظم خسائر الشركة، ثم حاول عمال مصنع 7 الدخول فى إضراب شامل، إلا أن التواصل بين القيادات العمالية والإدارة أسفر عن تراجعهم، فلم تتوقف الماكينات لساعة واحدة».

وشدد العمال على أنهم أشد حرصا على التشغيل وزيادة الإنتاج من قيادات الشركة القابضة للغزل والنسيج؛ حتى تستعيد شركة غزل شبين الكوم مكانتها، وتسهم فى دفع عجلة الاقتصاد الوطنى، “خاصة أننا خضنا معركة كبيرة لاستعادة الشركة من المستثمر الهندى، ونخوض الآن معركة أخرى لزيادة الإنتاج، رغم العجز الكبير فى الخامات وقطع غيار الماكينات، وتعنت الإدارة فى تنفيذ مطالب العمال المشروعة”.

 

*انفتاح سوداني على إثيوبيا يعزز التوترات مع مصر

تشهد علاقة السودان بمصر توترا بشكل مستمر، وإن كان في بعض الأوقات غير ملحوظ، وتبدو على السطح علاقة الصداقة وحسن الجوار، لكن الحقائق التاريخية تؤكد أن الصراع الخفي واقع ملموس منذ عام 1956 بعد استقلال مصر عن بريطانيا، وبعدها نظمت جماعات طلابية سودانية العديد من التظاهرات تطالب بالاستقلال عن مصر.

ومع قرار مصر بإنشاء السد العالي، ظهر خلاف جديد؛ حيث عارضته السودان وبدأ التقارب السوداني الإثيوبي والتفكير في إنشاء عدة سدود نكاية في مصر، ومنذ ذلك الوقت، تسعى الخرطوم لإقامة علاقة صداقة مع أديس أبابا على حساب القاهرة، الأمر الذي ظهر جليا خلال الفترة الأخيرة، في أزمة سد النهضة، الذي سيضر بالأمن المائي المصري.

وقال موقع أوول أفريكا، إن العلاقات السودانية المصرية، انحصرت خلال الفترة الأخيرة، في مناقشات الناحية الأمنية وانعكاس المستجدات على الساحتين المحلية والإقليمية على الأمن والاستقرار بالمنطقة، والمناقشة في التنسيق الأمني والعسكري بين البلدين، مضيفا أنه رغم الاتهام المتكررة من الخرطوم للقاهرة، إلا أن وزير الدفاع السوداني، الفريق أول عوض بن عوف، وصل على رأس وفد رفيع، يوم الأحد الماضي، إلى القاهرة، واستقبله القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي المصري، الفريق أول صدقي صبحي، وأجريت له مراسم استقبال رسمية واستعراض حرس الشرف بمقر الأمانة العامة لوزارة الدفاع.

وتابع الموقع أن الجانبين عقدا لقاء تناول آخر المستجدات على الساحتين المحلية والإقليمية وانعكاساتها على الأمن والاستقرار بالمنطقة، ومناقشة عدد من الملفات والموضوعات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين في العديد من المجالات، مستطردا: “يرى مراقبون أن التوتر الأخير بين البلدين يعد الأكبر منذ تولي الرئيس عبدالفتاح السيسي مهام منصبه، وأن عوامل كثيرة تؤدي إلى تصعيده، كما تغذيه أيضا اتهامات من كل طرف للآخر، فالجانب المصري يعرب عن عدم رضاه من التقارب السوداني الإثيوبي الأخير، واستضافة الخرطوم لعدد من عناصر جماعة الإخوان المسلمين الهاربين من القاهرة، استغلالا لما يعرف باتفاقية الحريات الأربعة، التي كانت تسمح لأي مصري بدخول السودان”.

وأردف أوول أفريكا”: “أبدت مصر عدم ارتياحها من التقارب الواضح بين السودان وقطر، حيث أثارت زيارة الشيخة موزة، زوجة أمير قطر السابق حمد بن خليفة، ووالدة أمير قطر الحالي، تميم بن حمد، لأهرامات السودان، الواقعة بمنطقة مروي، أواخر مارس الماضي، ردودا مصرية غاضبة تبعتها أيضا ردودا سودانية أكثر غضبا”، مضيفا: “أما العلاقة بين السودان وإثيوبيا فتعتمد على الصداقة والتفاهم، وتعتبر الخرطوم أن علاقتها بأديس أبابا من الركائز الأساسية، لنشأة مجموعة اقتصادية في منطقة القرن الإفريقي، كنموذج جيد للتكامل، بل وأعمدة رئيسية للتكامل الإقليمي وتحقيق الأمن”.

وأوضح الموقع: “في الوقت الذي أصبح كل ما يهم السودان في علاقتها مع مصر، المشكلة الأمنية، تستهدف في علاقاتها مع إثيوبيا التكامل الاقتصادي والدعم التجاري والاتفاقيات التي ستستفاد منها السودان بعد تشغيل سد النهضة، بل يصرح مسؤولو البلدين باستمرار بأن هناك ثقة بين البلدين وإخاء وترابط مصالح مشتركة وتاريخ سياسي، بالإضافة إلى الثقافة المشتركة خاصة في مجال الفن الذي أصبح يمثل جسراً للتواصل بين البلدين، ولأن الفن يعد أكثر الوسائل تاثيراً على الشعوب وثقافتها ومشاعرها، فلم تكتف السودان بالعلاقات السياسية والاقتصادية مع إثيوبيا، بل تحاول تعميق حب أديس أبابا في قلوب السودانيين ليكون انتمائهم الوجداني لإثيوبيا وليس مصر التي يعشقونها؛ لوجود الأزهر الشريف الذي يعتبره السودانيون منارة العالم العربي والإسلامي.

وذكر “أوول أفريكا” أن رئيس الوزراء الإثيوبي أشار إلى المشاريع التي تربط بين البلدين مثل الطرق والكهرباء، حيث تم مؤخراً تدشين النقل العام، واعتبره دليلاً على أن التكامل بين البلدين وصل إلى مراحل متقدمة.

 

*حل حزب “النور”هو الدافع وراء استقالة “خالد علم الدين

كشف الدكتور خالد علم الدين, عضو “الدعوة السلفية” المستقيل عن أن رفض قيادات الدعوة مقترحًا له بحل حزب “النور”، الذراع السياسية للدعوة هو ما دفعه لتقديم استقالته منها.

وقال علم الدين في تصريحات صحفية، إن “الاستقالة من جمعية الدعوة السلفية” جاءت بعد الخلافات المتكررة مع قياداتها, وعدم رضاي عن طريقة الإدارة, بالإضافة إلى تقديم العديد من التنازلات على المستوي السياسي بدون حصد أي مكاسب, وهو الأمر الذي جعلني أقترح مرارًا وقف العمل السياسي للدعوة، وحل حزب “النور”، خاصة وأنه لم يعد يخدم الدعوة السلفية بشكل عام أو يخطو على فكرها التنظيمي“.

وأضاف علم الدين والذي عمل مستشارًا للرئيس محمد مرسي, “أن قيادات الدعوة قرروا استكمال العمل السياسي خوفًا من التعرض لشبح الحل وموجهة نفس المصير الذي تعرضت له جماعة “الإخوان المسلمين”، في إشارة إلى حظرها وتصنيفها كـ “جماعة إرهابية“.

وأشار إلى أنه تعرض للعديد من الضغوط من قبل قيادات الدعوة لعدم الاستقالة في هذا التوقيت, إلا أنه أصر على موقفه, لافتًا إلى أنه سيسعى لإنشاء كيان بديل عن “الدعوة السلفية”، على أن يكون بعيدًا تمامًا عن السياسة, حيث سيكتفي بنشر الفكر السلفي, والعمل الخيري فقط“.

وأوضح علم الدين, أنه سيعتزل العمل السياسي وسيتفرغ بشكل كامل للعمل الدعوي, لأن “السياسة لن تجاري الدعوة وتسببت في فسادها, من خلال عدة نماذج وأبرزها جماعة الإخوان المسلمين“.

كما عزا ذلك إلى “حالة الانسداد السياسي الموجودة في مصر منذ عزل الرئيس محمد مرسي عن السلطة والذي كانت فترته تشهد حرية في إبداء الرأي علي عكس الفترة الحالية, التي تظهر فيها الأحزاب الإسلامية في موقف ضعيف“.

 

*الأوقاف: إقامة صلاة الجمعة يوم العيد بالمساجد الكبيرة دون الزوايا والمصليات

أكدت وزارة الأوقاف أنها ستقيم صلاة العيد فى جميع الساحات والمساجد الكبرى والجامعة المحددة بمعرفة الوزارة للمرخص لها بأداء الخطبة فيها، وأنها ستقيم صلاة الجمعة فى جميع المساجد التى تقام فيها الجمعة دون الزوايا والمصليات التى لا تقام فيها صلاة الجمعة، ولا تفتح وقت صلاة الجمعة منعًا لاستغلالها من غير المرخص لهم بالخطابة.

وقالت الوزارة فى بيان لها، منذ قليل، إنه بالنسبة للمصلين فالأفضل لمن يتيسر له إقامة الشعيرتين وحضور الجماعتين أن يفعل أما من شق عليه ذلك لعذر أو نحوه على نحو ما رخص النبى (صلى الله عليه وسلم) لبعض الأعراب الذين كانوا يسكنون بعيدًا عن المدينة وضواحيها فى إمكانية الاكتفاء بحضور إحدى الجماعتين، فلا حرج عليه إن أخذ بالرخصة، سواء بحضور صلاة العيد وصلاته الجمعة ظهرًا، أو الاكتفاء بحضور الجمعة، ويلحق بهم فى جواز الأخذ بالرخصة فى ذلك اليوم من قد تستدعى ظروف عمله الأخذ بالرخصة كالجزارين والأطباء البيطريين وأطباء الطوارئ ونحوهم، وما لم يكن هناك عذر أو مشقة فالأولى أداء الشعيرتين وحضور الجماعتين.

وفى سياق آخر، أعلنت وزارة الأوقاف أسماء من لهم حق دخول المرحلة الشفوية من اختبارات تسوية الحالة الوظيفية إلى إمام وخطيب ومدرس من العاملين بالأوقاف وهم :   وفى سياق آخر، أعلنت وزارة الاوقاف أسماء من لهم حق دخول المرحلة الشفوية من اختبارات تسوية الحالة الوظيفية إلى إمام وخطيب ومدرس من العاملين بالأوقاف وهم : 

الاسم                                المحافظة 

  1. السيد مصطفى عباس إبراهيم دمياط
  2. سامح عبد الله محمود حنفي المنوفية
  3. محمد عبد الله عبد العزيز تسم الفيوم
  4. مرعي عبد الفتاح عبد ربه مرعي القليوبية
  5.  عبد الله محمد محمد عبد الفتاح الدقهلية
  6.  عصام أحمد محمد بيومي الجيزة
  7.  سمير خلف الله سيد محمد المنيا
  8.  أحمد طه أحمد عبد الموجود بني سويف
  9.  رضا محمد أحمد حسين الشرقية

 10.حسنى عبد الجواد جاب الرب أحمد المنيا 

  1. عبد التواب عبد الرحمن خليل مبروك الجيزة
  2.   عيد حسنين البدري جادو أسوان
  3.   عاطف مليجى عبد الله مليجى البحيرة
  4.   إبراهيم السيد محمد رشوان الإسكندرية
    ونوهت الوزارة بأن موعد امتحاناتهم هو يوم الثلاثاء الموافق 29 / 8 / 2017م ، وذلك في تمام الساعة التاسعة والنصف صباحًا، بمكتب رئيس الإدارة المركزية لشئون الدعوة، مع ضرورة إحضار بطاقة الرقم القومى.          

 

*هل اغتال “السيسي” زميله لواء المخابرات الحربية “صلاح الشاذلي”؟

كشف الأكاديمي د. يحيى القزاز، الأستاذ بجامعة حلون، عن شبهة اغتيال اللواء “صلاح الشاذلي” الضابط بالمخابرات الحربية في حادث انقلاب سيارته بطريق القطامية – العين السخنة وإصابة 3 من أفراد أسرته، مشيرًا إلى شبهة اغتيال قائلاً: “شبهة”، متابعًا: “قرأنا عن إعفاءات واستقالات لرجال مخابرات، والآن يموتون بحوادث سياراتهم.. هل هذه تصفيات جسدية بعد الإعفاءات”، مختتما بقوله: “من يفرط في أرضه يقتل شعبه!!”.

وتناقلت تقارير صحفية اليوم، أن ضابطًا برتبة لواء لقى  مصرعه، وأصيبت زوجته وابنه ضابط شرطة، ونجلته إثر انقلاب سيارة بطريق القطامية- العين السخنة، ونتج عن الحادث توقف حركة السيارات أعلى الطريق للمتجه من القاهرة، وفى طريقه إلى العين السخنة، وانتقل رجال المرور إلى المكان ويتم سحب الكثافات أعلى الطريق.

تلقت غرفة عمليات الإدارة العامة للمرور، بلاغا من غرفة النجدة بحادث مرورى أعلى طريق القطامية – العين السخنة، وأمر اللواء عصمت الأشقر مساعد الوزير للمرور، بانتقال رجال المرور إلى المكان ليتم إزالة حطام الحادث وإعادة الحركة المرورية لطبيعتها مرة أخرى

وتبين من خلال الفحص، أنه أثناء سير السيارة رقم ب ل ف 392، بالكيلو 84 ، يقودها اللواء صلاح الشاذلى، فى الاتجاه من القاهرة إلى العين السخنة، نتيجة لانفجار الإطار الأمامى للسيارة، فانقلبت لأقصى الطريق، ونتج عنها وفاة سائق السيارة، وإصابة كلا من زوجته، والرائد هانى صلاح الشاذلى ضابط شرطة، و نور هانى صلاح “5 سنوات” ، وتم نقل المتوفى والمصابين إلى مستشفى الجلاء العسكري بالقاهرة، وتم رفع حطام الحادث، وتسيير حركة المرور.

وكانت الفترة الماضية قد شهدت خلافات حادة داخل مؤسسة الرئاسة مع المخابرات العامة، بدت في شكل قرارات بنقل وكلاء المخابرات إلى وظائف مدنية، وإقالة بعضهم، ووصل العدد الى نحو 60 من عناصر المخابرات العامة.. إثر اتهامات لهم بالانتماء للفريق أحمد شفيق، أو التعاطف مع الإخوان، أو الخلاف مع سياسات السيسي.

مصر حصلت على “40 ” مليار دولار منذ نوفمبر الماضي ولا أحد يعرف أين صرفت تلك الأموال.. الاثنين 21 أغسطس.. حصائد الشوك التي غرسها السيسي للمصريين

مصر حصلت على “40 ” مليار دولار منذ نوفمبر الماضي ولا أحد يعرف أين صرفت تلك الأموال

مصر حصلت على “40 ” مليار دولار منذ نوفمبر الماضي ولا أحد يعرف أين صرفت تلك الأموال

مصر حصلت على “40 ” مليار دولار منذ نوفمبر الماضي ولا أحد يعرف أين صرفت تلك الأموال.. الاثنين 21 أغسطس.. حصائد الشوك التي غرسها السيسي للمصريين

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*الخميس 31 أغسطس وقفة عرفات.. وأول أيام العيد 1سبتمبر

أعلنت المحكمة العليا السعودية، أن غدا الثلاثاء الموافق الثلاثين من شهر ذى القَعْدة لعام 1438 من الهجرة الموافقَ 22 من شهر أغسطس لعام 2017 من الميلاد هو آخر أيام ذى القعدة، وأن يومَ الأربعاء 23  من شهر أغسطس لعام 2017 من الميلاد هو أول أيام ذى الحجة.
وعلى ذلك تُعلن دار الإفتاء المصرية، أن يومَ الأربعاء 23 من شهر أغسطس لعام 2017 من الميلاد هو أول أيام ذى الحجة  لعام 1438 من الهجرة ، وأن يومَ الخميس الموافقَ 31 من شهر أغسطس لعام 2017 من الميلاد هو التاسعُ من ذى الحجة وهو يومُ عرفة، وأن يومَ الجمعة الموافقَ الأول من شهر سبتمبر لعام 2017  من الميلاد هو العاشرُ من ذى الحجة وهو أول أيام عيد الأضحى المبارك.

 

*سائق رفض توصيل ضابط من رأس البر إلى دمياط .. فإنهال عليه بوابل من الرصاص

أصدر اللواء إيهاب خيرت مدير أمن دمياط، قرارا بوقف ضابط شرطة بمركز شرطة دمياط عن العمل، وإحالته إلى التفتيش والتحفظ عليه، وعرضه على النيابة العامة لمباشرة التحقيق معه، وذلك بعد اشتباكه مع سائق ميكروباص بمدينة رأس البر، وقيامه بترويعه بإطلاق الرصاص من طبنجته الميرى.     وشهدت مدينة رأس البر، مساء أمس، واقعة إطلاق الرصاص على ميكروباص، وقد تبين أن مطلق الرصاص “م.س” ملازم أول بمركز شرطة دمياط، حيث قام بالاعتداء بالضرب على سائق ميكروباص لرفضه قيامه بتوصيله من مدينة رأس البر إلى مدينة دمياط، حيث أن السيارة تعمل سرفيس داخلى، ثم قام بإطلاق 4 رصاصات على السيارة، ما تسبب فى تهشم زجاجها، وتم وقفه عن العمل، وإحالته إلى التفتيش والتحفظ عليه وعرضه على النيابة العامة.

 

*إخلاء سبيل نقيب شرطة بكفالة 20 ألف جنيه لاتهامه بـ”الاتجار بالمخدرات” في الغردقة

قررت نيابة الغردقة، بإشراف المستشار نبيل أبوزينة رئيس النيابة، الإثنين، إخلاء سبيل ضابط شرطة برتبة نقيب بكفالة 20 ألف جنيه، وحبس مجند، وسائق، وصاحب مقهي 4 أيام على ذمة التحقيقات في واقعة الاتجار بالأقراص المخدرة بالغردقة.

كانت مديرية أمن البحر الأحمر، قد أعلنت في بيان، القبض على 4 أشخاص بينهم نقيب شرطة، ومجند، وسائق، وصاحب مقهى بتهمة الإتجار بالأقراص المخدرة، وتحرر عن ذلك المحضر رقم7866/2017 جنح قسم ثان الغردقة لسنة 2017.

 

*بلومبرغ”: مصر حصلت على “40 ” مليار دولار منذ نوفمبر الماضي ولا أحد يعرف أين صرفت تلك الأموال

كشفت وكالة “بلومبرغ” الأمريكية، أن نحو 40 مليار دولار دخلت إلى مصر على هيئة استثمارات وتحويلات من الخارج منذ تعويم الجنيه في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ونقلت الوكالة عن نائب محافظ البنك المركزي “رامي أبو النجا”، إن هذه الأموال شملت عائدات الصادرات وعمليات بيع الدولار من جانب المستثمرين لشراء أصول مصرية، إضافة إلى تحويلات المصريين في الخارج، مشيرًا إلى أنها لا تشمل القروض التي حصلت عليها مصر من “صندوق النقد الدولي” أو السندات الأوروبية التي باعتها مصر هذا العام.

وأضافت الوكالة أن المستثمرين ضخوا تلك الأموال في أسهم وسندات منذ عملية تعويم الجنيه التي أزالت معظم القيود المفروضة على العملة ورفع أسعار الفائدة، ما أدى إلى ارتفاع احتياطيات البنك المركزي إلى أكثر من 36 مليار دولار.

وأشارت «بلومبرغ» إلى ارتفاع التضخم إلى أكثر من 33% خلال شهر يوليو/تموز الماضي رغم زيادة التدفقات الأجنبية والتي أرجعته الوكالة إلى ضعف العملة المحلية وارتفاع الضرائب وخفض الدعم.

وأوضحت بأن المسؤولين في الدولة لم يقدموا كشف حساب عن منافذ التصرف في تلك الأموال الطائلة التي حصلت عليها الحكومة حتى الآن.

وأضاف التقرير أنه تحقق معدل إيجابي في انخفاض عجز الموازنة خلال الـ12 شهرًا الأخيرة المنتهية في يونيو/حزيران 2017، لكن ارتفعت الأسهم بالعملة المحلية بنسبة تصل إلى 60%.

يشار إلى أن الأموال التي تدفقت على الحكومة الحالية كانت تكفي لحل الأزمة الاقتصادية التي تعيشها البلاد دون اللجوء لصندوق النقد الدولي واشتراطاته، حيث كشفت البيانات عن تلقي مصر نحو 20 مليار دولار خلال عام 2015، عقب المؤتمر الاقتصادي، فضلا عن تلقي نحو 18 مليار دولار منحا ومساعدات من دول الخليج عقب إقصاء الرئيس السابق “محمد مرسي” عن الحكم.

 

*هاآرتس : مصر تسحب البساط من أردوغان في سوريا

قال الصحفي الإسرائيلي، تسيفي بارئيل إن مصر لاعبة جديدة ومفاجئة مؤخرًا إلى الحلبة السورية، وبدأت تساهم في وقف إطلاق النار محليا.

وزعم في تقرير نشرته صحيفة “هاآرتس” العبرية أن مصر تعمل على استئناف علاقات التطبيع بينها وبين سوريا وتعزيز العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية، وفي حال نجحت في ذلك، فهذا يعني منح شرعية مصرية رسمية، ولاحقا منح شرعية عربية للنظام السوري، وهكذا قد تسحب مصر البساط من تحت أقدام “أردوغان” الآمر والناهي في الشأن السوري.

وزعم التقرير أن سياسة مصر التي تدعم بقاء بشار الأسد في الحكم خوفا من تدهور سوريا ومن التأثيرات التي تلحق بمصر جرائه، لم تلق في الفترة الأخيرة رضا السعودية التي طلبت من القاهرة تعديل سياستها والعمل على إسقاط نظام الأسد كشرط لأية مفاوضات سياسية.

 

*السيسي يحاصر الحياة.. من يسمع صراخ أهالي سيناء؟

بحاول أطمن على أهلي في العريش من الساعة العاشرة صباحًا أمس الأحد وحتى كتابة المنشور، أكثر من 14 ساعة ومش عارف؛ نظرا لانقطاع الشبكة، ياريت اللى يعرف حاجة ويعرف يطمننا يطمننا.. الله المستعان هو حسبنا ونعم الوكيل.

تدوينة بات معبرة عن معاناة أهالي العريش بشكل خاص وأهل شماء سيناء بشكل عام، في ظل الحصار الذي يفرضه العسكر وأكمنة الجيش على الأهالي، كنوع من أنواع العقاب بزعم محاربة الإرهاب.. خاصة وأن العسكر استنفذوا كل إجراءاتهم من تهجير وقتل وتصفية ضد الأهالي، حتى من تمسك منهم بالأرض أصبح محاصرا، لا يستطيع الخروج أو الدخول لأي سبب من الأسباب.

وبالرغم من عودة خدمات الإنترنت وشبكات الهواتف الأرضية والمحمولة، بعدد من مناطق محافظة شمال سيناء، بعد انقطاع 16 ساعة متتالية، إلا أن حصار الأاهالي مازال مستمرا، حيث قال مصدر مسؤول بشمال سيناء، فضل عدم ذكر اسمه، في تصريحات صحفية، أن انقطاع الخدمات جاء بالتزامن مع انطلاق حملة أمنية موسعة بعدة مناطق بشمال سيناء، لمنع العناصر المسلحة من التواصل، وتفجير العبوات الناسفة عن طريق شرائح التليفون المحمول.

معاناة مستمرة

نزح عدد من الأهالي من منزلهم بمدينة الشيخ زويد والعريش، هربا من الاشتباكات الدائرة هناك بين قوات أمن وجماعات مسلحة، فيما امتنع عشرات من المواطنين عن ترك منازلهم، والنزوح إلى أماكن أخرى مفضلين البقاء.

ومواطنون نازحون من العريش ويترددون عليها من حين إلى آخر قالوا إن الحياة أصبحت مستحيلة وصعبة للغاية بعد النقص الشديد في المواد التموينية، والأدوية، وخدمات المستشفيات، وانقطاع المياه والكهرباء، علاوة على صعوبة التحرك إما بسبب حظر التجوال وإما بسبب الاشتباكات والتفجيرات اليومية وغلق الشوارع.

ويضيف المواطنون أن غالبية من بقوا حتى الآن من الفقراء الذين لا يملكون القدرة المالية على استئجار سكن بأماكن أخرى.

وتشهد محافظة شمال سيناء منذ مارس 2013 مواجهات أمنية عنيفة بين قوات الأمن وتنظيم أنصار “بيت المقدس” الذي غير اسمه إلى “ولاية سيناء” بعد مبايعة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) في نوفمبر 2014.

ويقول المواطنون: إن التشديد الأمني والأكمنة لفرض حصار على الجماعات المسلحة، تمنع حتى دخول المواد الغذائية والبضائع غالبية الوقت، ما يفرض حصارًا غير مباشر على القاطنين هناك من المواطنين.

ويضيف المواطنون أن التشديد الأمني لحصار الجماعات المسلحة تسبب في عزوف مندوبي مبيعات الشركات ومن بينها شركات الأدوية عن الذهاب إلى الشيخ زويد، ما أدى إلى نقص شديد في السلع الإستراتيجية التي يحتاج إليها المواطنون ومن بينها الدواء ومواد البناء.

التشديد الأمني

ويقول أحد المواطنين إن قوات الأمن بأحد الأكمنة الأمنية المتمركزة شرق العريش على الطريق المؤدي لمدينة الشيخ زويد “كمين الريسة” صادرت جميع ما بحوزته من بضاعة تموينية لا يتعدى ثمنها مئات الجنيهات كان ينتوى بيعها بالتجزئة ليرتزق منها.

ويضيف أنه انتظر قرابة الساعة في طابور من السيارات حتى يأتي دوره للتفتيش من أجل المرور ما جعله يقطع طريق الشيخ زويد العريش البالغ مسافته 30 كيلومترًا في 4 ساعات بدلاً من نصف ساعة؛ بسبب للتفتيش في أكثر من كمين أمني على الطريق.

الكهرباء والمياه

يقول أحد المواطنين النازحين إلى العريش إن والده وشقيقه الأصغر رفضا الانتقال معه ويعيشان الآن بحي الزهور بالشيخ زويد وسط معاناة ونقص جميع مقومات الحياة، موضحا أن شقيقه دائما ما يشكو له من انقطاع الكهرباء لمدد تصل إلى 10 أيام بالشهر وتزيد، كما يشكو له من انقطاع المياه أيضا لاعتماد محطة ضخ المياه على الكهرباء في عملية التشغيل.

ويقول إن انقطاع المياه والكهرباء تسبب في أن غالبية السكان الباقين بقرى الشيخ زويد يعتمدون كثيرا على مياه الآبار الزراعية التي لا تصلح للشرب من الأساس.

ويضيف أن لديه خمسة أطفال أكبرهم 9 سنوات وأصغرهم لم يتجاوز سنتين وهم السبب الرئيسي، بجانب نقص الخدمات، وتأثروا نفسيا بسبب الرعب من سماع دوي الانفجارات  وأصوات المدافع والرصاص في الليل والنهار من جراء الاشتباكات بين قوات أمن وجماعات مسلحة.

ويضيف أن أطفاله كانوا يستيقظون من النوم في حالة فزع ويدخلون في نوبات بكاء حينما تدور اشتباكات وتتعالى أصوات زخات الرصاص والانفجارات. 

وتظل معاناة الأهالي قائمة في الدخول والخروج  لمدينتهم لحين وجود أشعار آخر، وسط التشديد الأمني لحصار الجماعات المسلحة التي تتحرك من حين إلى آخر لتضرب ضربتها وتختفي.

 

*العيش المر.. محاولات إلغاء الدعم في عهد السيسي

بات رغيف العيش مرًا في عهد الانقلاب العسكري.. بالرغم من الدعاية التي تتصاعد منذ الانقلاب العسكري على إرادة الشعب، وإطلاق الوعود بتغير خياة المصريين  نحو الأفضل.. هنشيل الوهم ونوصل الدعم.. وبالعكس من شعار “هنشيل الوهم ونوصل الدعم”.

عمل نظام الانقلاب العسكري على نشر الاوهام وتخدير الشعب بها…وبات الدعم ورغيف العيش الهم الاول لنحو 80% من الشعب المصري الذين دخلوا في دائرة الفقر بفعل السيسي وسياساته الاقتصادية الفاشلة…

وتنوعت وسائل السيسي لتكفير الشعب بحقه في رغيف العيش..الذي فقد ربع وزنه بعد وزير الغلابة باسم عودة من 110 جرام إلى 90 جرام، وتقليص الدعم بزيادة أسعار السلع والذي لم يعوضها زيادة نصيب الفرد من 21 جنيها إلى 50 جنيها ، لأول طفلين فقط…

كما لم تكف وسائل اعلام السيسي عن دعوتها الشعب التنازل عن بطاقة التموين كدليل على الوطنية.. 

ومن وسائل الخيانة التي تتم بترتيب مع مخابرات السيسي، استحدثت وزارة التموين نظام الدفع المسبق للدقيق التمويني ، والغاء الكارت الذهبي لأصحاب المخابز، وتنقية البطاقات التموينية ….

 

* تأجيل محاكمة الرئيس مرسي في هزلية اقتحام السجون لجلسة 23 أغسطس

قررت الدائرة 11 إرهاب بمحكمة جنايات القاهرة التابعة للانقلاب المنعقدة بأكاديمية الشرطة، اليوم الإثنين، برئاسة المستشار الانقلابي محمد شيرين فهمي، تأجيل إعادة محاكمة الرئيس الدكتور محمد مرسي و27 آخرين في القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بـ”اقتحام السجون” لجلسة 23 أغسطس.
ويأتي ذلك للاستماع للشهود العقيد أيمن فتوح الزهيرى والرقيب أيمن عبد السلامن وعرض المتهمان ايمن حجازى ويسرى نوفل على طبيب السجن لتوقيع الكشف الطبى عليهما.
وتأتي إعادة محاكمة المعتقلين، بعدما ألغت محكمة النقض في نوفمبر الماضي الأحكام الصادرة من محكمة جنايات الانقلاب، برئاسة الانقلابي شعبان الشامي، والذي اصدر حكما بالإعدام لكل من، الرئيس محمد مرسي، ود. محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان، ونائبه د. رشاد البيومي، ود. محي حامد عضو مكتب الإرشاد، ود. محمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب، والدكتور عصام العريان، والسجن المؤبد لـ 20 معتقلًا آخرين”، وقررت إعادة محاكمتهم.

 

* حجز هزلية الدفاع الجوي للحكم ورفع جلسة “وادي النطرون

حجزت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة جلسة 24 سبتمبر القادم للنطق بالحكم في محاكمة 16 من جماهير نادي الزمالك في القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بأحداث الدفاع الجوي بزعم التجمهر، قتل عدد من جماهير نادي الزمالك.

كما رفعت الدائرة 11 بمحكمة القاهرة جلسة إعادة محاكمة الرئيس محمد مرسى و26 آخرين فى القضية الهزلية المعروفة إعلاميا باقتحام سجن وادى النطرون ، والتى تعود لعام 2011 وقت ثورة 25 يناير بعد تعرض أحد المعتقلين لحالة إغماء.

كانت محكمة النقض قضت فى نوفمبر الماضى، بقبول الطعون المقدمة من هيئة الدفاع عن المعتقلين الوارد أسماؤهم فى القضية على الأحكام الصادرة ضدهم، لتقضى بإعادة محاكمتهم بها من جديد. 

ولفقت نيابة الانقلاب للوارد أسماؤهم في القضية الهزلية اتهامات عدة منها ضرب واقتحام السجون المصرية إبان ثورة 25 يناير

 

* عوكل يحكم”.. قاضي اغتيال بركات جاب القلعة جنب البحر!

على طريقة الفنان الكوميدي محمد سعد في فيلم “عوكل” الشهير، واصل قضاء الانقلاب “الهرتلة” التي بدأها منذ ثورة 25 يناير وزادت حدتها بعد الانقلاب على الرئيس المنتخب محمد مرسي، ولأن العفن والفساد هو أساس اشتراط العمل في سلك القضاء بعهد الانقلاب، ونادرا ما يمر شخص نظيف في هذه المؤسسة منذ أن احتكرها العسكر، تتواصل المهازل وآخرها حيثيات كتبها المستشار “حسن فريد”، الشهير بالأخطاء من كل نوع وكأنه طفل غفي مرحلة الابتدائي!

الحيثيات “المضحكة” تضمنت مغالطات تاريخية وجغرافية وسياسية .. الخ الخ، وجاءت تعليقاً على مجزرة جديدة قام بها قضاة السيسي، بإعدام 28 متهماً والسجن المؤبد لـ15 آخرين والسجن المشدد 15 سنة لـ8 متهمين والمشدد 10 سنوات لـ15 متهماً، في قضية اغتيال نائب عام الانقلاب هشام بركات.

القلعة والبحر!

الأمر أشبه بذهول “عوكل” عندما استيقظ فوجد نفسه في تركيا بالخطأ بدلا من القاهرة، ورأى قلعة أمامها البحر فقال عبارته الشهيرة ” إيه اللي جاب القلعة جنب البحر؟!”، ولعل هذا ما سيردده من يطالع مغالطات محكمة “فريد” الموقرة، وأولى هذه المغالطات رواية خاطئة تاريخيًا سردتها المحكمة لتأسيس جماعة “الإخوان المسلمين”، عندما قال المستشار “فريد” أن مؤسس جماعة “الإخوان” حسن البنا تم إعدامه، بدلاً من اغتياله عام 1949، وأنه أُعدم مع القيادي سيد قطب، وأن الإعدام تم عقب حادثة المنشية ومحاولة اغتيال الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، علماً أن قطب أُعدم عام 1966 بعد اتهامه بقيادة تنظيم 1965 الشهير، وليس عقب حادثة المنشية عام 1954.

ولأن “حيثيات عوكل” أو حيثيات المستشار فريد لن يراجعه فيها أحد، ظهر فيها جهل السادة قضاة العسكر وضمور عقولهم تاريخياً، للدرجة أنهم قالوا أن حركة “حماس” الفلسطينية توجد في العراق، وأن “الإخوان” هم من اغتالوا رئيس الوزراء الراحل أحمد ماهر، الذي اغتاله فعلياً شاب من الحزب الوطني القديم على مبادئ الزعيم مصطفى كامل، وأنهم المسئولون عن اغتيال الرئيس الراحل أنور السادات بدلاً من جماعة “الجهاد الإسلامي”، وأنهم مسئولون أيضاً عن اغتيال رئيس مجلس الشعب الراحل رفعت المحجوب بدلاً من جماعة “الجهاد”!

عوكل على المنصة!

ويمضي المستشار “حسن فريد” في هذيانه معتمداً أن أحداً لن يراجعه في كوارثه تلك، ويقول عن جماعة الإخوان :”في القرن الماضي قتلوا الكثير من رموز مصر، فهنا استباح الإخوان قتل المصريين، فقاموا باغتيال أحمد ماهر رئيس وزراء مصر والقاضي أحمد الخازندار في عام 1948، وبعده بشهور قاموا باغتيال محمود فهمي النقراشي باشا رئيس وزراء مصر”.

مضيفاً على طريقة “عوكل” وهو يجلس غائب الوعي على قهوة المصريين، قائلاً :”ونسفوا السنيمات، وتفجير المنشآت العامة، ومات فيها الكثير من المصريين الأبرياء من المسلمين والمسيحيين، ومحاولة اغتيال الرئيس الراحل جمال عبد الناصر”. 

وفي فقرة أخرى على طريقة نأخذ من كل رجل قبيلة، يقول “فريد”:”نحن في حرب فكرية ضد المتطرفين سفاكي الدماء البريئة التي تراق والأرواح المظلومة التي تزهق من قبل هؤلاء المنافقين المتطرفين الذين يُظهرون خلاف ما يبطنون، ظناً منهم النيل من الدولة المصرية”، وهى الفوبيا التي أشار لها السفيه السيسي في إحدى مؤتمراته وأمر أذرعه في الإعلام بإغراق الناس في رعب “إسقاط الدولة”، وهو يقصد إسقاط الانقلاب.   

وبطريقة السجع وعبارات قارئي الفنجان وفاتحو المندل، قرأت حيثيات فريد الطالع لجماعة الإخوان بالقول: “إن تاريخهم ينهار وهم في حالة الاحتضار وليس لديهم سوى هذا الخيار”!

الفيس توك!

وحلت روح المستشار “الزند” بين صفحات الحيثيات التي وصلت إلى 600 صفحة، عندما هاجم في وقت سابق نشطاء الفيس بوك ونطقها هكذا “الفيستوك”، وحمّلت المحكمة، مواقع التواصل الاجتماعي، المسؤولية عن الخلل الثقافي والديني لدى الشباب، داعية سلطات الانقلاب إلى تشديد الحصار عليها، ولأن قضاة الشامخ تخطاهم الزمن منذ انتهاء عصر الحمام الزاجل، رأت المحكمة أن حجب الفيس بوك عن التداول، حفاظاً على الأمن القومي المصري! 

يشار أن المستشار “حسن فريد” اشتهر من بين قضاة الانقلاب، نظراً لإصراره على الأخطاء والمغالطات وبثها في القنوات الفضائية، فجرى تداول مقاطع مكتظة بالأخطاء اللغوية والنحوية، علاوة على فشله في تلاوة آيات من القرآن.

 

* هآرتس: تدخّل السيسي في سوريا “لصالح إسرائيل” وضد أردوغان

قالت صحيفة هآرتس الإسرائيلية اليوم الاثنين إن تدخل مصر المفاجئ في الحلبة السورية “هام لإسرائيل إذ إن كل دولة تساعد على التصدي للتأثير الإيراني في سوريا تخدم المصالح الإسرائيلية“.

وقال المحلل السياسي للصحيفة “تسفي برئيلإن انضمام مصر كلاعب جديد ومفاجئ مؤخرًا إلى الحلبة السورية، وإسهامها في وقف إطلاق النار محليا بـ”تفويض” من السعودية وروسيا لإدارة مفاوضات بين المليشيات ونظام الحكم في منطقة غوطة دمشق الشرقية وفي المناطق الشمالية من مدينة حمص، يصب في صالح تل أبيب.

ويأتي التدخل المصري في سوريا في سياق محاولات لنجدة نظام الأسد في مواجهة ثوار سوريا الذي ينتمي الكثير منهم للحركات الإسلامية التي ترفضها مصر، وضمن هذا جرى تشجيع فنانين مثل إلهام شاهين ومحمد صبحي لزيارة دمشق لتلميع صورة نظام بشار في أعين المصريين بخلاف وفود حكومية مصرية.

ونجحت مصر في كلا المنطقتين في توقيع اتفاق وقف إطلاق النار، الأول بتاريخ 22 تموز والثاني في بداية أغسطس، حسب الصحيفة، وهاتان المنطقتان مشمولتان في خارطة المناطق الآمنة التي اتفقت على إقامتها روسيا، تركيا، وإيران، بالتنسيق مع الولايات المتحدة في شهر مايو.

وتابع: “تولي إسرائيل أهمية لتدخل مصر، إذ أن كل دولة تعمل على التصدي للتأثير الإيراني في سوريا تخدم مصالحها، والأهم من ذلك، أن الحديث يدور عن شريكة لإسرائيل في الصراع ضد الإرهاب في سيناء، وتدرك كلاهما التهديد الإيراني والخطر الكامن في تفكك سوريا إلى كانتونات“.

وقال إن إسرائيل تشجع الدول الكبرى على دعم الدور المصري في سوريا، وأرسلت وفدا أمنيا إلى واشنطن في الأسبوع الماضي برئاسة رئيس الموساد لهذا الغرض، إضافة إلى اللقاء المخطط له بين نتنياهو وبوتين بعد غد، لضمان وجود شريك عربي آخر إضافة إلى الأردن، قادر على الاهتمام بمصالح اسرائيل والدول الكبرى في سوريا.

كراهية السيسي للإخوان السبب
وتقول هآرتس أن تدخل السيسي في سوريا سببه العداء لجماعة الإخوان المسلمين منذ انقلابه علي الرئيس المنتخب محمد مرسي عام 2013، الذي قطع علاقات مصر مع سوريا بسبب مجازر بشار ضد شعبه، بينما قال السيسي إن مصر تدعم الجيوش القومية لحل الأزمات في المنطقة والحفاظ على الأمن“.

وأشارت إلى أن هذا التصريح واضح ومعناه أن السيسي يدعم جيش النظام السوري ونظام الأسد، وقد أوضح لاحقا أن: “الأسد يشكل جزءا من الحل”، وسمح بإقامة لقاءات في القاهرة بين رئيس الاستخبارات المصري وعلي مملوك، قائد ما يسمى “الأمن القومي” في سوريا.

وفي أكتوبر عام 2016، جري لقاء علني بينهما، وقبل هذا نشرت وسائل إعلام عربية، أنه جرت لقاءات أخرى بين كبار المسؤولين المصريين والسوريين.

وهذا الأسبوع شارك وفد مصري كبير مؤلف من رجال الأعمال وكبار المسئولين في اتحاد جمعيات التجارة في معرض تجاري في دمشق وعمل وزير الخارجية السوري وليد المعلم، جاهدا للثناء على الدعم المصري.

و”يعكس المشاركون في المعرض وعدد أعضاء الوفد رغبة إخواننا المصريين في تعزيز العلاقات بين البلدين”، حسب المعلم”، ويأتي ذلك في ظل المقاطعة العربية ضد سوريا وإبعادها من الجامعة العربية، ما جعل مشاركة وفد اتحاد التجارة المصري يشكل أهمية أكبر لنظام بشار وينقل رسالة سياسية واضحة.

تغير الموقف السعودي من بشار
وتقول الصحيفة الإسرائيلية إن سياسة السيسي الذي يدعم بقاء بشار الأسد في الحكم خوفا من تدهور سوريا ومن التأثيرات التي تلحق بمصر جرائه، لم تلقَ في الفترة الأخيرة رضا السعودية التي طلبت من مصر تعديل سياستها والعمل على إسقاط نظام الأسد كشرط لأية مفاوضات سياسية.

بل إن السعودية عاقبت مصر لأنها دعمت في الأمم المتحدة مشروع قرار روسي، قاطعة تزويد النفط بسعر مخفض لمصر، لهذا اضطرت الأخيرة إلى البحث عن مصادر جديدة للنفط بأسعار السوق ودفعت مقابله من خزينتها التي تعاني من عجز.

ولكن مع مرور الوقت، أصبحت العلاقات المصرية الروسية وطيدة في ظل استئناف العلاقات بين القاهرة وواشنطن بعد ولاية دونالد ترامب، الذي سارع إلى التعبير عن دعمه للسيسي خلافا للعلاقات الباردة التي شهدتها مصر مع إدارة أوباما.

وطرأت التغييرات عندما انضمت مصر إلى السعودية ودول الإمارات العربية المتحدة وفرضت عقوبات على قطر، إذ أصبح هذا التحالف أهم للسعودية من القضية السورية.

وتعترف السعودية أنها ليست قادرة على الحسم عسكريّا أو سياسيا في الحرب السورية، وأن سياسة دعم الثوار التي تنشط ضد الأسد لم تنجح حقا، ولم تنجح سياسة السعودية في التصدي أو تقليص التدخل الإيراني في سوريا.

وعندما تدخلت تركيا في الحلبة السورية، وفي ظل ما رأته السعودية كتحالف ثلاثي بين تركيا، إيران، وروسيا، لم تكن السعودية والولايات المتحدة جزءا منه، قررت السعودية تغيير استراتيجيتها، ويتضح وفق الاستراتيجية الجديدة أن السعودية تفضل تدخل مصر بدلا من تدخل تركيا وإيران دون شك.

دعم بشار ضد أردوغان
وتولي روسيا أهمية كبيرة لهذه التطورات، فإذا كانت تعمل مصر وفق جزء من التقارير على استئناف علاقات التطبيع بينها وبين سوريا وعلى تعزيز العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية، وفي حال نجحت في ذلك، فهذا يعني منح شرعية مصرية رسمية، ولاحقا منح شرعية عربية لنظام الأسد.

وهكذا قد تسحب مصر السجاد من تحت أقدام أردوغان الآمر والناهي في الشأن السوري، وحتى أنها تقدم بديلا عربيا لعلاقة التعلق السوري الحصري على إيران، بحسب الصحيفة الإسرائيلية.

ولكن المحلل السياسي للصحيفة يختم تحليله بقوله: “من السابق لأوانه أن نحدد أن تدخل إيران في سوريا ودورها قد يتلاشيان في ظل التدخل المصري، إذ إن النظام السوري يعتمد على إيران وروسيا وستتابع هاتان الدولتان دورهما الاستراتيجي في سوريا فيما يتعلق بالحل السياسي“. 

 

* جرائم جديدة للاعتقال والإخفاء القسري بالجيزة وكفر الشيخ والشرقية

اعتقلت مليشيات الانقلاب العسكرى من مدينة ههيا بالشرقية بعد ظهر اليوم الإثنين أحمد عبدالله مرواد من أحد شوارع المدينة واقتادته لجهة غير معلومة دون سند من القانون بشكل تعسفي.

كما اعتقلت من مدينة الزقازيق والقرى التابعة لها بعد حملت مداهمات شنتها على منازل المواطنين فجر أمس الاحد 4 بينهم محام واقتادتهم لجهة غير معلومة حتى الان وهم “محمد حبيب “محام من قرية هرية لينضم الى نجله عمار الطالب بالصف الثاني الثانوى والمعتقل بسجون الانقلاب و “محمد عبد المنعم ” موظف بمجلس مدينة الزقازيق كما اعتقلت من قرية غزالة “عبد الرحمن مجدي ” يعمل محاسب بمكتب بريد لينضم الى شقيقيه المعتقلين فى سجون الانقلاب و أيمن عبد العظيم الموظف بالتربية والتعليم 

وفى كفر الشيخ قررت نيابة الانقلاب اليوم الاثنين الحبس 15 يوم لكلا من  “أحمد القفاص ” من قرية محلة أبو على مركز دسوق و”محمود سعد محمد السقا ” مهندس من  قرية محلة مالك مركز دسوق  بعد أن تم اعتقالهما أمس الاحد بعد حملة مداهمات على بيوت المواطنين 

وفى الجيزة طالبت “هيومن رايتس مونيتور” سلطات الانقلاب بالكشف عن مكان الاحتجاز القسرى للمواطن محمد حسين عبد الفتاح علم الدين”، الشهير بـ “محمد علم الدين”، البالغ من العمر 64 عامًا، يعمل وكيل إدارة الأملاك بمجلس مدينة الصف التابعة لمحافظة الجيزة .

ووثقت المنظمة شكوى أسرته التى اكدت على عدم التعرف على مكان احتجازه منذ اعتقال سلطات الانقلاب له من منزله بتاريخ 23 يوليو 2017 دون سند من القانون فرغم البلاغات والتلغرافات التى تم تحريرها للجهات المعنية مازال التجاهل وعدم التعاطى معها هو سيد الموقف بما يزيد من مخاوفهم على سلامته . 

وشجبت “مونيتور” الكم المتصاعد فى وقائع الاخفاء القسرى التى ترتكبها سلطات الانقلاب واستمرار نهجها فى اهدار حقوق الانسان وعمليات الاعتقال والحبس دون توافر أي مبررات قانونية في ظل التكدس الذي تعاني منه مقار الإحتجاز وتعذيب لأغلب المحتجزين مما يتسبب أحيانا في وفاة بعضهم وإصابة البعض الآخر بأمراض مزمنة، لتتحول الى   جريمة قتل بالبطيء. 

وطالبت  المنظمة  مُنظمات المجتمع المدني والأمم المُتحدة بالتصعيد الفوري ضد مُنتهكي الحقوق ومُشجعي القمع والعنف المُفرط ضد المواطنين بشكل عام ومخالفي الرأي بشكل خاص وتقدمهم لمُحاكمة جنائية عادلة وناجزة.

 

* هاشتاج “انقذوا معتقلي سجن طنطا” يرصد الانتهاكات بحق المعتقلين

دشن نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، هاشتاج جديد تحت عنوان “انقذوا معتقلي سجن طنطا”، تضامنا مع المعتقلين بسجن طنطا العمومي.
ولقي الهاشتاج تفاعلا من الكثير من النشطاء، وسط حالة من التنديد والاستنكار لما يفعله مجرمي داخلية الانقلاب بسجن طنطا، ورصد للانتهاكات الجسيمة التي تحدث بحق المعتقلين.
حيث اعتدت قوات الامن بسجن طنطا على المعتقلين بالضرب بالشوم و العصا و الإهانة بألفاظ خارجة، وحفلات من التعذيب الممنهج للمعتقلين، كما قاموا بكسر الزنازين عليهم و حلق رؤسهم ومنع دخول دورات المياة و منع التريض وتجريدهم من متعلقاتهم الشخصية ، كما تم إيداع عدد من المعتقلين في زنازين إنفراديه فيما يعرف (بالتأديب) وسط إستغاثات من المعتقلين و ذويهم .
وأشار ذوي المعتقلين أن الزياره لا تتعدى الخمس دقائق فقط خلف الأسلاك ، بالإضافه إلى الإهانات داخل التفتيش ومنع دخول الزيارات والملابس.

 

*صفقة باب الخليل”.. هل باع تواضروس المسيح لليهود مرة أخرى؟

بعدما كسرت زيارة تواضروس إلى مدينة القدس المحتلة في 2015 موقف الكنيسة الأرثوذكسية من التطبيع الصهيوني، بحجة المشاركة في جنازة مطران القدس والشرق الأدنى الأنبا أبراهام، توالت صفقات بيع أملاك الكنيسة في القدس وغيرها لشركات استيطانية.

وتعهد ممثلو المجلس المركزي للروم الأرثوذكس الفلسطيني بمواصلة تحركهم لإلغاء تلك الصفقات الصهيونية المشبوهة، وقالوا في مؤتمر صحفي بمدينة بيت لحم:”نؤكد التزامنا بمقاطعة البطريرك ثيوفيلوس ومجمعه وكل من يمثله”.

واتهم ممثلو المجلس المركزي للروم الأرثوذكس البطريرك ثيوفيلوس ببيع أوقاف وعقارات تابعة للكنيسة الأرثوذكسية لشركات استيطانية وعدم إبطال صفقات بيع قام بها سلفه البطريرك ايرينيوس.. فما موقف تواضروس الذي أيد انقلابا في مصر يقوده جنرال سفيه يعتبر نفسه خادماً وفياً لأمن الاحتلال الصهيوني؟

زيارة تواضروس

وفتحت زيارة تواضروس في 2015 باب التساؤلات حول ما إذا كانت تمثل دلالة على تغير الموقف الكنسي الرافض لدخول القدس من عدمه، ومدى علاقة الأمر بالانقلاب على الرئيس المنتخب محمد مرسي، الذي ناصب الاحتلال الصهيوني العداء منذ يومه الأول، وأوقف القصف على غزة ودعم المقاومة.

وحاول تواضروس تبرير جريمة التطبيع وقتها معتبراً أن وجوده في القدس من قبيل الزيارة، وقال في تصريحات لقناة “مي سات” الفضائية الرسمية للكنيسة القبطية الأرثوذكسية إن “الزيارة معناها مختلف، حيث يجب التحضير لها وعمل جدول ومواعيد، بينما وجودي اليوم أعتبره واجبا إنسانيا تجاه إنسان قدم حياته كلها لخدمة الوطن والكنيسة”.

فيما حاولت البطريركية المرقسية نفي الجانب التطبيعي المتصهين للزيارة، بالقول أن هدف زيارة تواضروس هو المشاركة في جنازة مطران الشرق الأدنى فقط، وأنها لا تعني كسر قرار المجمع المقدس بمقاطعة السفر إلى القدس تحت الاحتلال الإسرائيلي، وهو القرار الصادر عام 1980.

لكن رغم هذه التبريرات وغيرها، وبحكم الدور الكبير للكنيسة المصرية في تشكيل الوعي الجمعي لملايين المصريين، وانخراطها في الانقلاب منذ قبولها المشاركة في المشهد الدموي في 3 يوليو 2013، وتصدر رأس الكنيسة في الدفاع عن السفيه السيسي وتبرير إنتهاكاته المستمرة لحقوق الإنسان، فإن هذا جعل التدقيق السياسي في ثنايا المشهد أمراً واجباً وسياقاً طبيعياً لفهم طبيعة الأمور في الربط بين ما هو ديني وما هو سياسي.

وفي المقابل، زيارة توضراوس لم تكن الزيارة الوحيدة لقيادة دينية انقلابية في مصر، مفتي الجمهورية السابق علي جمعة، والمقرب أيضاً من السفيه السيسي وأحد حلفائه، كان له موقف مشابه حينما وصل إلى القدس المحتلة عبر الأردن، لزيارة المسجد الأقصى في إبريل من العام 2012 إبان حكم المجلس العسكري، وهي الزيارة التي لاقت ضجيجاً كبيراً حولها آنذاك، وبررها جمعة بأنها لدعم المسجد الأقصى.

تواضروس باع أرضه

وصمت “تواضروس” أمام بيع أملاك كنيسة الروم الأرثوذكسية في القدس للصهاينة، ولم يتدخل لمنع الصفقة المشبوهة، فيما قال ممثلو المجلس المركزي الأرثوذكسي الفلسطيني، أن “البطريرك ثيوفيلوس يبيع أوقاف وعقارات الكنيسة الأرثوذكسية بيعا كاملا ويتنازل عن ملكية الأوقاف المسيحية لجهات استيطانية وشركات مجهولة الهوية مسجلة في جزر العذراء البريطانية وجزر أخرى في الكاريبي”.

وأضافوا أن البطريرك “يتواطأ في دفاعه عن باب الخليل وعقارات في القدس الشرقية”.

وأوضح المتحدثون “أن صفقات البيع هذه لم تقتصر على أوقاف الكنيسة في القدس بل شملت بيع 700 دونم من أراضي الكنيسة في قيسارية، طبريا، يافا، الرملة”.

ووزع المتحدثون خلال المؤتمر الصحفي عشرات الوثائق التي تتحدث عن عمليات بيع أوقاف الكنيسة.

من باع المسيح لليهود؟

وقبل نحو شهر أصدرت ما يسمى بـ”المحكمة المركزية الإسرائيلية” في القدس المحتلة حكما لصالح جماعات استيطانية فيما يتعلق بصفقة عقدت في زمن البطريرك السابق ايرينيوس في عام 2004 وعرفت بـ”صفقة باب الخليل”.

وأعاد الحكم إلى الواجهة موضوع بيع وتأجير أملاك كنيسة الروم الأرثوذكس في القدس، وغيرها من الأماكن في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ونفى البطريرك الحالي ثيوفيلوس الاتهامات الموجهة إليه.

وقال ممثلو المجلس المركزي الأرثوذكسي “هذا البطريرك جاء على ظهر انقلاب”، ولم يحدث منذ تولي البطريرك كيرلس السادس الكرسي البابوي عام 1959، أن زار رأس كنيسة الأرثوذكسية المصرية القدس المحتلة، وفق تصريحات لوكيل البطريركية الأرثوذكسية في القاهرة القمص سرجيوس سرجيوس.

وكان البطريرك شنودة الذي توفي عام 2012 رافضا لزيارة القدس وهي تحت الاحتلال الصهيوني، وفي بيان لها أعلنت حركة “مسيحيون ضد الانقلاب” رفضها لزيارة تواضروس، وأكدت أن موقف تواضروس يمثله وحده ولا يمثل أقباط مصر. 

يشار أن الناشط المسيحي “رامي جان” اعتبر موقف تواضروس بمثابة تطبيع رسمي مع كيان العدو الصهيوني، وأضاف عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن أي تفسير آخر يعد مهاترة لا داعي للدخول فيها.

 

*رغم مزاعم الاكتفاء الذاتي.. «بلومبرج» تفضح استيراد الغاز من “إسرائيل

كشفت وكالة “بلومبرج” الاقتصادية عن أن شركة «شل» للبترول أجرت محادثات لشراء الغاز الطبيعي من حقل «ليفياثان الإسرائيلي»، وربطه بإنتاج حقل أفروديت القبرصي، الذي تمتلك فيه حصة تبلغ 35%؛ بغرض توصيله إلى محطة إسالة الغاز «إدكو» في مصر.

يشار إلى أن حقول الغاز “الإسرائيلية” كلها فلسطينية أو مصرية سيطرت عليها إسرائيل، وسط تواطؤ رئيس الانقلاب عبدالفتاح السيسي وحكام العرب.

ونقلت الشبكة عن مصدر- فضل عدم ذكر اسمه- أن «شل» تبحث حاليًا شراء حوالي 5 مليارات متر مكعب من الغاز سنويًا من الغاز الإسرائيلي.

مزاعم الاكتفاء الذاتي

وأعلن وزير البترول بحكومة الانقلاب طارق الملا، في تصريحات إعلامية، عن أن مصر سوف تتحول إلى “مركز شرق أوسطي للطاقة” وإنتاج 700 مليار قدم مكعب يوميا بحلول عام 2018م، أي بعد 3 أشهر فقط من اليوم.

من جهته، قال المهندس أسامة كمال، وزير البترول الأسبق، إن تصريحات وزير البترول طارق الملا، بزيادة الإنتاج من الغاز الطبيعي لـ50% لعام 2018 و100% لعام 2020، جاءت نتيجة الاكتشافات الجديدة لحقول البترول التي تم اكتشافها فى الفترات الأخيرة، مثل ظهر ونورس وشرق الإسكندرية وغرب الدلتا.

ويوضح الدكتور جمال القليوبي، أستاذ هندسة البترول والطاقة بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، أن إنتاج مصر الحالي من الغاز الطبيعي يمثل 5.2 مليارات قدم مكعب يوميا، وتستورد مصر مليارًا و200 مليون قدم مكعب.

خفايا الصفقات

وبحسب بلومبرج، قالت المصادر “إن عمليات تسليم الغاز الإسرائيلي والقبرصي إلى مصر سيتم نقلها إلى محطة إدكو للغاز الطبيعي المسال، التابعة لشركة «شل» على ساحل البحر المتوسط“.

يُشار إلى أن «بي جي»، مجموعة النفط والغاز البريطانية، وقعت اتفاقًا مبدئيًّا مع الشركاء في حقل الغاز الطبيعي العملاق ليفياثان، الذي تسيطر عليه حكومة الاحتلال الإسرائيلي، من أجل التفاوض على اتفاقية لتصدير الغاز إلى مصنع إسالة الغاز بإدكو، المملوك للمجموعة البريطانية، حيث كان من المتوقع أن تورد «إسرائيل» 7 مليارات متر مكعب من الغاز سنويًا ولمدة 15 عامًا عبر خط غاز تحت المياه، بقيمة تصل إلى نحو 30 مليار دولار، رغم مزاعم الحكومة المصرية بتحقيق الاكتفاء الذاتي.

ومن الألغاز المثيرة أيضا، ما أعلنته شركة «دولفينوس»، المملوكة لمجموعة من رجال الأعمال المصريين، عن توقيع اتفاق أوليّ لضخ الغاز إلى مصر عبر خط أنابيب بحري قائم لمدة تصل إلى 15 عامًا، حيث ستحصل «دولفينوس» على ما يصل إلى أربعة مليارات متر مكعب من الغاز سنويًا لمدة عشر سنوات، وقد تصل إلى 15 عامًا، رغم مزاعم الاكتفاء الذاتي من الغاز من جانب حكومة الانقلاب.

كما وقعت شركة «يونيون فينوسا جاس» الإسبانية، في مايو من العام قبل الماضي، خطابًا أوليا مع شركة «نوبل إنيرجي» الأمريكية التي تمتلك نسبة 36% في حقل تمار للغاز الذي تسيطر عليه “إسرائيل”، لتوريد نحو 2.5 تريليون قدم مكعب من الغاز على مدى 15 عامًا، إلى مصنع إسالة الغاز الطبيعي في دمياط بمصر.

ويوجد بمصر مصنعان لإسالة الغاز الطبيعي، الأول مصنع إدكو المملوك للشركة المصرية للغاز الطبيعي المسال، ويضم وحدتين للإسالة، والآخر في دمياط ويتبع شركة يونيون فينوسا الإسبانية الإيطالية، ويضم وحدة واحدة فقط.
والشركة المصرية للغاز الطبيعي المسال، المالكة لمصنع إدكو، تأسست باستثمارات أجنبية بحوالي ملياري دولار، وتساهم في رأسمالها الهيئة المصرية العامة للبترول بنسبة 12%، والشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس» بنحو 12%، وكل من «بي جي» بنسبة 35.5% و«بتروناس الماليزية» بنحو 35.5%، وغاز «دى فرانس» بنسبة 5%.

 

*حلوى وزغاريد وورود فى جنائز شهداء الخانكة

شيّع أهالى مدينة الخانكة بالقليوبية 3 من الشباب الذين اغتالتهم داخلية الانقلاب منذ أسبوع أثناء اعتقالهم وتعنتت فى تسليم الجثامين حتى أفرجت عنها فى وقت متأخر من الليل أمس الأحد واشترطت دفتها قبل فجر اليوم الاثنين.

وشهدت جنائز الشهداء الثلاث “عمر جبر” الطالب بكلية الهندسة جامعة الأزهر والشاب “محمد عبدالفتاح دسوقى حسن مكى” والشاب “محمد حسن محمد محمد مفتاححضور واسع من قبل الأهالى رغم أجواء التكتم التى فرضتها داخلية الانقلاب واشتراطها على أسر الشهداء الدفن بعد منتصف الليل فى محاوله لتقليل أعداد المشيعين.

كما وزع أهالى الشهداء الثلاث الحلوى أثناء الجنائز ونثروا الورود على جثامين الشهداء وودعوهم بالزغاريد فى مشهد واسع وكبير ظهر فيه فشل داخلية الانقلاب فى تسويق الزعم بأن الشهداء قتلوا أثناء الاشتباك معها عند اعتقالهم وهى الرواية التى كذبها شهود العيان من الأهالى.

ومن مسجد السلطان الأشرف فى مدينة الخانكة شيع الأهالى بعد منتصف الليل أمس جنازة الشهيد بإذن الله “عمر علاء الدين عبدالرازق الحسينى جبر” مواليد 3/8/1994 -طالب بكلية الهندسة جامعة الأزهر ويقيم بمنطقة البولاقى بمدينة الخانكة والذى اغتالته داخلية الانقلاب بعد اعتقاله من منزله فجر الاثنين الماضى 14 أغسطس الجارى.

كما خرجت جنازة الشهيد بإذن الله عبدالمنعم شحات عبدالمنعم محمد” مواليد 10/11/1984 من مسقط رأسه بقرية سندوة التى خرج أهلها فى مشهد مهيب لوداعه، مطالبين بالقصاص لدمائه الذكية، مؤكدين أن دماءه الذكية ستظل لعنة تطارد المتورطين فى قتله حتى يتم القصاص لهو ولجميع الشهداء وأكدوا كذب رواية الداخلية التى اعتقلت فجر الاثنين الماضى واغتالته وادعت أنه قتل خلال الاشتباك معها.

أيضا شيعت قبيل صلاة الفجر جنازة الشهيد بإذن الله “محمد عبدالفتاح دسوقى حسن مكى” 22 عامًا، مقيم بالحى البولاقى بمدينة الخانكة وسط أجواء من السخط والغضب لدى الأهالى الذين استنكروا استمرار جرائم القتل خارج إطار القانون باغتيال الشباب الذى تمارسه داخلية الانقلاب ضمن جرائمها التى لا تسقط بالتقادم.

كان أهالى مدينة الخانكة قد شيعوا قبيل فجر أمس الأحد جنازة الشهيد بإذن الله محمد حسن مفتاح بعد أن تم اغتياله من قبل داخلية الانقلاب عقب اعتقاله من منزله فجر الأحد الماضي 13 أغسطس الجاري، وشهدت الجنازة حضورا واسعا من المشيعين الذين طالبوا بمحاسبة المتورطينفى الجريمة وعدم الاستهانة بالدماء الذكية التي تسفك بشكل متصاعد دون أي اكتراث بحرمتها.

ووثقت مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان بالتعاون مع مركز الشهاب لحقوق الإنسان أبرز الانتهاكات والجرائم، التي ارتكبها نظام السيسي خلال 4 سنوات منذ 3 يوليو 2013 وحتى 3 يوليو 2017، لافتين إلى أنهم بذلوا “كل جهد ممكن لضمان دقة المعلومات، إلا أن هذه المعلومات قد تخضع للتغيير”.

وبلغت حالات التعذيب خلال الأربع سنوات (1230)، والقتل خارج نطاق القانون (2441)، والقتلى من النساء (100)، وإخفاء قسري لنساء (15)، وإجمالي من تعرضوا للاعتقال (60000 سجين)، واعتقال بحق الأطفال (3000 طفل)، واعتقال نساء (2000)، ونساء معتقلات حتى الآن (31).

وأكد المنظمات أن “الثالث من يوليو 2013 هو التاريخ الذي تغيَرت فيه حالة حقوق الإنسان في مصر، ولن نُبالغ إذا قلنا إنه تاريخ انهيار حقوق الإنسان، والاعتداء على الحريات وعدم احترام القانون والدستور والمواثيق الدولية“.

وطالبت الأمم المتحدة بتشكيل لجنة تقصي حقائق للوقوف على أوضاع حقوق الإنسان في مصر، والتحقيق في جرائم القتل خارج نطاق القانون، ومحاسبة المسؤولين عن هذه الجرائم ومنع إفلاتهم من العقاب.

 

*عام على “اتفاق الخراب”.. هذه حصائد الشوك التي غرسها السيسي للمصريين

عام من الخراب على اتفاق صندوق النقد، لم يجن منه المصريون سوى الجوع وانتشار الفقر، بعد أن رفع قائد الانقلاب عنهم الدعم بدءا بالوقود ومرورا بالكهرباء والمياه والغاز، وانتهاءا برغيف الخبز، في الوقت الذي وعدهم بأنهار العسل المصفى بعد الحصول على الـ 12 مليار دولار من الصندوق، مقابل إجراءات التقشف والتعويم وانهيار الجنيه، لتدخل البلاد في نفق مظلم لا نهاية له، خاصة بعد ارتفاع حجم الديون الداخلية لثلاثة تريليون جنيه، والخارجية لأكثر من 75 مليار دولار.

بداية الخراب

في 11 أغسطس 2016 أعلن صندوق النقد الدولي، التوصل لاتفاق تقترض مصر بموجبه 12 مليار دولار على مدار ثلاثة أعوام، وفي بيان أصدرته بعثة الصندوق بالقاهرة حينها، قالت إن البرنامج يهدف إلى تحسين عمل أسواق النقد الأجنبي، وتخفيض عجز الميزانية والديون، وزيادة معدل النمو، كما يتضمن تعزيز شبكة الأمان الاجتماعي لحماية الفقراء ومحدودي الدخل.

وخلال عام من إعلان صندوق النقد الدولي استعداده لإقراض مصر، أقدمت السلطات على تحرير سعر صرف الجنيه ورفعت أسعار المواد البترولية والكهرباء مرتين، ومياه الشرب والصرف الصحي، بزعم برنامج الإصلاح الاقتصادي، ومقابل هذا لجأت الحكومة لترويج الزعم بارتفاع الاحتياطي النقدي الأجنبي من نحو 16.564 مليار دولار في نهاية أغسطس 2016 ليتجاوز حاجز 36 مليار دولار في نهاية يوليو 2017، رغم علم الحكومة بأن هذا الارتفاع هو ارتفاع وهمي جاء نتيجة اقروض الخارجية التي ارتفعت من 35 مليار دولار إلى 75 مليار دولار.

وصعد معدل التضخم السنوي من 16.4 % في أغسطس 2016 إلى 34.2 % على أساس سنوي، يوليو 2017، وقفزت أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض بمصر من 11.75 و12.75 %، 28 يوليو 2016، قبل نحو أسبوعين من التوصل لاتفاق مع صندوق النقد، إلى 18.75 و19.75 % على التوالي حاليا.

وبعد حصول مصر على 4 مليارات دولار من قرض صندوق النقد الدولي، البالغ 12 مليار دولار، وتوقع إجراء المراجعة الثانية للبرنامج في نهاية العام الجاري، ما يزال الجدل محتدما بين مؤيدي الاقتراض من الصندوق والمعارضين له

وضع صعب

ونقلت وكالة “الاناضول” عن المحلل الاقتصادي فوزي النبراوي، قوله، إن الاقتصاد المصري حالياً “في وضع صعب ويعاني من انخفاض معدل النمو الاقتصادي، وارتفاع معدل التضخم والبطالة وحجم الدين العام الخارجي والداخلي“. 

وأكد أن اقتراض مصر من الصندوق كان “ضروريا”، لتوفير العملة الصعبة لكونها (مصر) تعتمد على الاستيراد في توفير جزء كبير من احتياجاتها، في حين تعاني من انخفاض الإنتاج وانخفاض رصيد العملات الاجنبية”، مطالبا نظام الانقلاب إلى استغلال القرض، في مشروعات إنتاجية لتوفير القدرة المستقبلية على سداده، وإلا يصبح بمثابة عبء اضافي على الأجيال القادمة“.

لكن أحمد كجوك، نائب وزير المالية المصري قال في تصريحات صحفية، أن حصيلة الاقتراض من الصندوق توجه لتمويل عجز الموازنة العامة للدولة.

وأكد المحلل الاقتصادي حازم حسانين، أن فترة عام واحد لا تكفي للحكم على أي برنامج للإصلاح الاقتصادي، إلا أن هناك بوادر ومؤشرات تشير إلى أن مصر تمضي “في الاتجاه غير الصحيح”، مضيفا أن النقطة الحاسمة في برنامج الإصلاح الحالي “تكمن في عدم عنايته بإصلاحات تتعلق بالجوانب الإنتاجية، وتغير هيكل الناتج المحلي الإجمالي، وتوفير فرص عمل لاستيعاب الداخلين الجدد لسوق العمل، وتخفيف حدة البطالة البالغة 12 بالمائة حتى الربع الثاني من العام الجاري“. 

هل نفذت الشروط؟

وبالرغم من أن الحكومة نفذت نحو 85% من الشروط الموضوعة لصندوق النقد، بزيادة أسعار الطاقة والدواء وتحرير سعر الصرف وإقرار قوانين جديدة للاستثمار وتعديلات على قانون ضريبة الدخل وإقرار قانون ضريبة القيمة المضافة، ورفع أسعار المشتقات البترولية والكهرباء والغاز ومياه الشرب، الشهر الماضي.

إلا أنه وبحسب الخبراء، فإن الخطط الحكومية، وإجراءات التقشف زادت من معاناة المواطنين، حيث ارتفعت أسعار التضخم، مسجلة أعلى مستوى لها منذ عام 1942، كما أدخلت البلاد في نفق مظلم من الديون الخارجية.

ارتفاع الأسعار

ويشكو ملايين المصريين من أنهم قد لا يجدون قوت يومهم بعد زيادة أسعار الوقود للمرة الثانية خلال ثمانية أشهر بنسبة تصل إلى 50%، في يونيو الماضي. وارتفعت أسعار الدواء للمرة الثانية في مايو، وأسعار تذاكر قطارات مترو الأنفاق الذي يستخدمه ملايين المصريين، في مارس بنسبة 100%.

إضافة إلى رفع سعر تذكرة الأتوبيسات العامة مؤخراً، وزيادة الضريبة على القيمة المضافة إلى 14% في يوليو الماضي، وخفض الدعم على المواد الاستهلاكية الأساسية ومنها الخبز.

وزادت أسعار الكهرباء للمنازل بين 18.2 و42.1%، وللاستخدام التجاري بين 29 و46% بداية من أول أغسطس ورفعت الحكومة أسعار السكر والأرز في منظومة السلع التموينية بنحو 33% والزيت بنسبة 40%.

وفي منتصف الشهر الماضي رفعت الشركة الشرقية إيسترن كومباني (الشرقية للدخان) المصرية التي تحتكر صناعة السجائر في البلاد، أسعار ثلاثة أصناف من السجائر بنسبة تتراوح بين 4 و17.6% مع ارتفاع تكلفة الإنتاج جراء هبوط سعر صرف الجنيه.

 

 

صحة الانقلاب زورت تاريخ صلاحية دواء فيروس “سي” .. الأحد 20 أغسطس.. الإعلام المصري عار ومدرسة صهيونية لتغييب العقول

صحة الانقلاب زورت تاريخ صلاحية دواء فيروس "سي"

صحة الانقلاب زورت تاريخ صلاحية دواء فيروس “سي”

صحة الانقلاب زورت تاريخ صلاحية دواء فيروس “سي” .. الأحد 20 أغسطس.. الإعلام المصري عار ومدرسة صهيونية لتغييب العقول

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*أهالي الخانكة في وداع الشهيد محمد حسن مفتاح

في مشهد كبير ومهيب شيع أهالي مدينة الخانكة بالقليوبية من مسجد السلطان الأشرف جنازة الشهيد بإذن الله محمد حسن مفتاح في وقت متأخر من ليل أمس السبت بعد أن تم اغتياله من قبل داخلية الانقلاب عقب اعتقاله من منزله فجر الأحد الماضي 13 أغسطس الجاري بزعم الاشتباك مع قوات أمن الانقلاب.

شهدت الجنازة حضورًا كبيرًا من المشيعين الذين استنكروا جريمة القتل خارج إطار القانون، وطالبوا بمحاسبة المتورطين فيها وعدم الاستهانة بالدماء الذكية التي تسفك بشكل متصاعد دون أي اكتراث بحرمتها.

يشار إلى أن الشهيد البالغ من العمر 23 عامًا طالب بكلية الفنون التطبيقية ويقيم بمدينة الخانكة وعقب اعتقاله فجر الأحد الماضي من منزله ضمن 4 آخرين أعلنت داخلية الانقلاب عن اغتياله، بالإضافة إلى الشاب محمد عبدالفتاح دسوقي حسن مكي، 22 عامًا، المقيم بالحي البولاقي والذي تم اعتقاله في نفس التوقيت ضمن جرائم الانقلاب التي لا تسقط بالتقادم. 

واحتجزت داخلية الانقلاب جثمان الشهيد منذ الأحد الماضي وتعنتت مع أسرته في استلامه حتى تم الإفراج عن الجثمان في وقت متأخر من ليل أمس بشرطة أن يدفن ليلاً.

 

*دفن شهيد الإهمال الطبي ببرج العرب في أجواء من التكتم ليلاً

في أجواء من التكتم الشديد والحصار الأمني وتحت الضغط بالتهديد بمنع دفن الجثمان تم تشييع جنازة الشهيد “محمود محمد محمد عشوش” شهيد الإهمال الطبي بسجن برج العرب بالإسكندرية قبيل فجر اليوم الأحد.

وذكرت رابطة أسر المعتقلين بسجون الإسكندرية أن بعد تعنت داخلية الانقلاب في إنهاء إجراءات دفن الشهيد “محمود محمد عشوش” تم دفن الجثمان في تكتم شديد حيث ضغط الداخلية على أسرته بالتوجه إلى المقبرة ليلاً ودفنته وهددتهم إن لم يستجيبوا لما أمرت به سيتم خطف الجثمان.

وارتقى محمود محمد محمد عشوش، أول أمس الجمعة، بمستشفى سجن برج العرب، بعد تدهور حالته الصحية لتعنت مصلحة السجون في نقله لتلقي العلاج خارج السجن لتفارق روحة جسده جراء الإهمال المتعمد فيما يوصف بعملية قتل ممنهجه بالبطيء.

وبإرغام داخلية الانقلاب أسرة الشهيد على دفنه ليلاً في أجواء من التكتم لم يستطع ابنه الوحيد أحمد عشوش المعتقل بسجن وادي النطرون من إلقاء نظرة الوداع على والده، ولم يستطع أن يحضر تشييع جثمانه ضمن جرائم الانقلاب بحق الأحرار الرافضين للفقر والظلم والانقلاب العسكري الدموي الغاشم. 

يشار إلى أن الشهيد، الذي ارتقى عن عمر يناهز 54 عامًا، يعمل موظفًا بإحدى شركات الأقطان بالإسكندرية، وتم اعتقاله  من الورديان في 25/3/2016، على ذمة القضية رقم 15331 لسنة 2016 جنايات مينا البصل، والمحدد لنظرها جلسة 12/9/2017 .

 

*استمرار التنكيل بالمعتقلين بسجن وادى النطرون

كشفت رسالة من المعتقلين داخل سجن وادى النطرون (1)عن تصاعد الانتهاكات وجرائم التعذيب والتنكيل بالمعتقلين دون مراعاة لحقوق  الانسان في استمرار جرائم الانقلاب التي لا تسقط بالتقادم بحق الأحرار خلف الأسوار .
وأوضح المعتقلون في رسالتهم التي وصلت اليوم عن قيام أحمد شيحة رئيس مباحث سجن وادى النطرون بالاعتداء على المعتقلين , وتعذيبهم بأشكال متنوعة حتى وصل الأمر إلى إجبار بعضهم على خلع ملابسه وتعصيب أعينهم ليتم الاعتداء عليهم بالضرب المبرح وحال الرفض والمقاومة يتم التنكيل بالمعتقل بصنوف متنوعة من التعذيب وعزله في زنازين انفرادية .
وتابعت الرسالة إن جرائم وانتهاكات رئيس مباحث السجن لم يسلم منها الأهالي حيث تم الاعتداء عليهم أثناء الزيارة  لذويهم بشكل مهين وينافى مع أدنى معايير حقوق الانسان .
وناشد أهالي المعتقلين كل من يهمه الأمر التحرك على جميع الصعد لرفع الظلم الواقع على أبنائهم ووقف نزيف الانتهاكات والجرائم التي ترقى لما يوصف بعمليات القتل البطيء والممنهج كما طالبوا بفضح المتورطين في هذه الجرائم وملاحقتهم  في المحافل المحلية والدولية .

 

*تعليق إضراب المحلة بعد موافقة الحكومة على مطالب العمال

أعلنت النقابة العامة لعمال الغزل والنسيج أن عمال شركة غزل المحلة، أنهوا اعتصامهم بعد إجراء مفاوضات مع النقابة، واستأنفوا العمل وحركة الإنتاج في الشركة. لكن أحد قادة الإضراب أكد أن ما جرى هو تعليق الإجراءات الاحتجاجية وليس إنهاؤها.

ويشكك عمال المحلة في وفاء إدارة الشركة بوعودها وتلبية المطالب بناء على مواقف سابقة أخلفت فيها الإدارة وعودها والتفت على عهودها.

وجاء قرار تعليق الإجراءات الاحتجاجية بعد أن تلقى العمال وعودا بتلبية مطالبهم والحصول على علاوة غلاء المعيشة المقررة من رئيس البلاد، والعلاوة السنوية والزيادة الدورية في رواتبهم، بقيمة إجمالية 27%، وذلك عقب عيد الأضحى نهاية الشهر الجاري.
ويشدد عمال على أن الاحتجاجات قد تستأنف إذا لم تف الحكومة بتعهداتها للعمال ولم يحصلوا على مستحقاتهم.

وشنت الأذرع الإعلامية للعسكر حملة شيطنة لعمال غزل المحلة، وتم اتهامهم بالتواطؤ مع قوى معادية للبلاد وتحقيق خسائر كبيرة للشركةـ والزعم بحصولهم على مستحقاتهم المالية، واتهام الإخوان و6 أبريل بتحريض العمال، وسط حصار أمني للمدينة بدأ أمس السبت.

انشقاق بين صفوف العمال
وظهرت صباح اليوم الأحد بوادر انقسام بين العمال في الورديات الثلاث لمصانع الشركة، بعد أن استأنف عدد منهم العمال (الموالون للأمن) على خلفية وعود عبد الفتاح إبراهيم، رئيس النقابة العامة للغزل والنسيج، بصرف العلاوة عقب استئناف العمل.

وكان نحو 200 عامل قد بدأوا فض الإضراب صباح اليوم، بذريعة وجود نية لاحتساب أيام الإضراب إجازة تخصم من العاملين، ولكن جموع العمال أجبرتهم على التوقف، لحين تعليق منشور رسمي يتضمن تنفيذ مطالبهم، أسوة بباقي الشركات التابعة للشركة القابضة للغزل والنسيج.

وكان عبد الفتاح إبراهيم، رئيس النقابة العامة للغزل والنسيج، عقد أكثر من اجتماع أمس مع رؤساء القطاعات ومديري العموم والمهندسين، لبحث مطالب العمال، وحضر اللقاء مجموعة من النقابيين القدامى.

وأعلن تلبية مطالب العمال وأن ما يخص العلاوة منتهي، والشهر ونصف الدفعة الثالثة من العلاوة منتهي كذلك، وإن المنشور الخاص بالشهر ونصف قد عُلق في الشركات الأخرى ما عدا شركة غزل المحلة انتظارًا لاستئناف العمل.

كما التقى «إبراهيم»، بعدد من العاملين والقيادة الوسطى بمقر الرقابة الفرعية بالمحلة وطالبهم بتشغيل العمل وترك المطالب للمفاوض النقابي ووعد بالوقوف مع العمال إذا لم يتم الصرف.

تعنت الإدارة هو السبب
ويؤكد محمد عبده عضو مجلس نواب العسكر عن دائرة المحلة الكبرى، أن الأزمة كان يمكن حلها مبكرا لولا تعنت رئيس الشركة القابضة أحمد مصطفى، وعدم مرونته في التفاوض مع العمال.

وأرجع النائب أزمة إضراب عمال غزل المحلة إلى وجود عدم ثقة متبادلة بين قيادات الشركة والعمال، الذين تلقوا العديد من الوعود لكنها لم تنفذ. وأوضح أن النواب تقدموا بمبادرة لحل مشاكل العمال، وهى صرف علاوة الترقية وبدل الغذاء.

حصار أمني للمحلة
وكان المئات من عمال شركة غزل المحلة قد نظموا في وقت سابق مسيرة احتجاجية داخل ساحات المصنع، استمرارا للإضراب عن العمل الذي يشارك فيه 16 ألفا منذ أسبوعين للمطالبة بصرف علاوة سنوية.

وأوقف عمال الشركة العمل نهائيا في الشركة لحين تحقيق مطالبهم، وحاصرت قوات الأمن مدينة المحلة أمس السبت على خلفية تهديدات العمال بالخروج للتظاهر في شوارع المدينة ضد ما وصفوه بتجاهل مطالبهم.

وكان نواب برلمانيون قد طالبوا بتطبيق قانون التظاهر على العمال باعتبار أنهم كبدوا الشركة خسائر خلال الأسبوعين الماضيين فاقت نصف مليار جنيه مصري (27 مليون دولار)، وهو ما وصفه العمال بسوء إدارة للأزمة باعتبار أن الاستجابة لمطالبهم كان سيكلف الشركة أقل من هذا المبلغ.

وأوضحت مصادر أمنية أن وجود قوات الأمن المركزي في محيط شركة غزل المحلة يأتي تحسباً لأي محاولة خروج العمال خارج أسوار الشركة ونقل الإضراب إلى الخارج.

ويواصل عمال غزل المحلة إضرابهم عن العمل لليوم الـ13 على التوالي للمطالبة بصرف العلاوة الاجتماعية بواقع 10%، وصرف علاوة استثنائية، وزيادة بدل الغذاء من 200 إلى 400 جنيه أسوة بالشركات الأخرى، إضافة إلى المطالبة بانعقاد اللجنة العليا للترقيات، التى لم تنعقد منذ عامين بأمر من رئيس الشركة القابضة للغزل والنسيج

 

*نقيب الصيادلة: “الصحة” زورت تاريخ صلاحية دواء فيروس “سي”

اتهم الدكتور محي الدين عبيد، نقيب الصيادلة، وزارة الصحة في حكومة الانقلاب بتزوير تاريخ صلاحية علاج فيروس سي”، الذي يعطى للمرضى في مراكز الكبد ومستشفيات التأمين الصحي.

وقال عبيد -في تصريحات صحفية- إن وزير الصحة أحمد عماد اتخذ قرارا في شهر سبتمبر 2015 بالاعتماد على الأدوية المصرية بدلا من المستوردة، فيما طالبت لجنة الفيروسات الكبدية من الشركة المصرية لتجارة الأدوية استيراد كميات من عقار “الكلاتازيف” لتوفيره في مراكز الكبد، إلا أنه وعندما توافرت تم تفعيل القرار الوزاري الخاص بوقف الاعتماد على الأدوية المستوردة، وظلت الكميات في المخازن إلى أن اقترب تاريخ صلاحيتها من الانتهاء.

وأضاف عبيد أن الشركة المصرية لتجارة الأدوية استغاثت كي تستلم وزارة الصحة كميات الأدوية، فيما بحثت الوزارة عن خروج من المأزق لمنع إهدار 60 مليون جنيه، وقامت بمد الصلاحية بحجة وجود طلب من الشركة المنتجة بذلك، دون إجراء دراسة علمية لمدي صلاحيته.

وطالب عبيد بإعدام كافة كميات عقار الكلاتازيف” لما تسببه من ضرر بصحة مريض فيروس سي، مشيرة إلى تقدم النقابة بشكوى ضد وزير الصحة ورشا زيادة رئيس إدارة الصيدلة، لاتهامهما بالتدليس الذي يعاقب عليه القانون بالحبس مدة من عامين إلى 7 سنوات، وطالبت النائب العام بإصدار قرار بالتحفظ على كميات الدواء الموجودة بالتأمين الصحي، حيث تم توزيع 8400 عبوة على مراكز الكبد و41 ألف عبوة للتأمين الصحي.

 

*بأيدي السيسي.. السودان تشارك إثيوبيا تأمين “النهضة

لا يمكن توصيف المشهد السياسي، حول سد النهضة الاثيوبي، وتطوراته التراجيدية على الشعب المصري، إلا بأن ما يجري هو حصاد سياسات السيسي، سواء أكانت في البداية سياسات انبطاحية تشخصن المشاكل والأزمات، فمن أجل اعتراف الاقارقة بانقلابه العسكري وقع السيسي على اتفاقية المبادئ، متنازلاً عن حقوق مصر لتاريخية في مياه النيل.

ومع سياسات العسكرة التي تحكم وزارة الحارجية والتصريحات غير المسئولة أمام السودان، وتحركات عساكره الهوجاء على الحدود السودانية، تشارك السودان اليوم في اتفاقات امنية مع اثيوبيا لتأمين سد النهضة، الذي يحول نهر النيل بمصر لمجرد ترعة.

حيث شهدت المباحثات التي أجراها رئيس الوزراء الإثيوبي هايلي مريام ديسالين، مع مسؤولين سودانيين بينهم الرئيس السوداني عمر البشير، خلال زيارته إلى الخرطوم التي انتهت يوم الجمعة، وامتدت لثلاثة أيام متتالية، وهي الأولى من نوعها للمسؤول الإثيوبي. وعقد ديسالين اجتماعاً ثنائيًا مع البشير وآخر مغلقًا امتد لساعات مع وزير الدفاع السوداني عوض ابن عوف، بمشاركة وزير الري السوداني معتز موسى، وشكّل موضوع تأمين سد النهضة البند الأساسي في اللقاء.

ووفق مصادر مطلعة، فإن لقاءات ديسالين، وزيارته للسودان حملت همًّا أساسيًا تمثّل بتأمين سد النهضة، إذ ظل هذا الملف يشغل أديس أبابا منذ الهجوم الفاشل الأخير الذي تعرض له السد وأقرت إثيوبيا بتصديها له، فأجندة الزيارة كانت أمنية بشكل شبه كامل، وإن تطرقت لملفات أخرى سياسية واقتصادية في محاولة للوصول بعلاقة البلدين إلى تكامل مشترك سياسي وعسكري واقتصادي، لمواجهة التحديات التي تواجههما وتتلاقى خلالها مصالحهما.

وأكدت المصادر أن ديسالين والوفد المرافق له، بحثا خطة مشتركة مع الخرطوم لتأمين السد، عبر تشكيل قوة مشتركة لحمايته في حال تعرضه لأي هجوم، نظرًا لتأثير السد على أمن الخرطوم أسوة بأديس أبابا.

ويعتبر مراقبون أن القوة المشتركة لتأمين سد النهضة مقترح إثيوبي بحت، تسعى لتسويقه لدى دولتي السودان ومصر، وإن كانت مقتنعة تمامًا برفض القاهرة للخطوة. 

وأشاروا إلى أن إثيوبيا تعتمد في تسويق المقترح على استفادة السودان ومصر من السد، على الرغم مما يثار حوله من جدل من الجانب المصري، باعتبار أن أديس أبابا ستمد الخرطوم والقاهرة بالكهرباء من السد بسعر التكلفة، ما يجعلهما متضررين نسبياً من أي أذى يلحق بجسم السد.

ورجح المحلل السياسي ماهر أبو الجوخ موافقة الخرطوم على المقترح الإثيوبي بشأن القوة المشتركة والمضي قدماً فيه سواء بالمشاركة بقوات برية أو دفاعات جوية أو بمعلومات استخباراتية.

واعتبر أن ذلك التحالف الذي في ظاهره يهدف لتأمين السد، سيعمل على تقوية موقف إثيوبيا ضد عدوتها التاريخية وجارتها إريتريا، وسيقود إلى تحوّل كبير في المنطقة، فضلاً عن زيادة حدة التوتر بين الخرطوم والقاهرة ووصوله إلى مراحل صعبة، لا سيما أن الأخيرة لن تقبل بالمقترح الإثيوبي وتنضم للقوة المشتركة بالنظر لتحالفها مع إريتريا وما يمثّله ذاك التحالف من إضعاف لأسمرا.

ورأى أبو الجوخ أن قيام أديس أبابا بعرض المقترح على مصر في حال حصل ذلك، سيكون محاولة لإسقاط أي مبرر يجعل الأخيرة جزءاً من أي عمل عدائي ضد السد، معتبرًا أن اجتماع رئيس الوزراء الإثيوبي بوزير الدفاع السوداني، بمثابة تأكيد على توجّه البلدين نحو تحالف عسكري.

وأشار إلى أن السودان ومقابل دخولها في التحالف، ستحظى بدعم إثيوبيا داخل منظومة الاتحاد الإفريقي.. يشار إلى أنه من المقرر ان تفتح اثيوبيا سد النهضة قبل نهاية العام، وذلك بعد انجازها حاليا اكثر من 60% من السد. 

ولعل أخطر تأثيرات السد على مصر، أنها باتت مجبرة على حماية السد بنفسها من أي هجوم بعد امتلائه بالمياة،  وعقب افتتاحه فسيكون من الاستحالة المساس بالسد؛ لأنه اذا تم توجيه ضربة للسد وهدمه فإن ذلك معناه بمنتهى بساطه عدم تأثر اثيوبيا و دمار ساحق لدولتى؛السودان ومصر؛ حيث إن المياه المتجمعه خلف السد ستتجه شمالا فى اتجاه السودان و مصر و مبتعده عن اثيوبيا. كما أنه فى حاله المساس بسد النهضه الإثيوبي أو انهياره لأي سبب كان سيعنى ذلك فناء لكل السدود علي امتداد النهر وفناء مصر والسودان، فبالإضافه للمياه الهائله التى ستدفق على السودان و مصر و تحصد فى طريقها الاخضر و اليابس فإن انهيار سد النهضه الاثيوبى يعنى ببساطه انهيار السد العالى بالتالى, فجسد السد العالى لن يتحمل ضغط المياه المفاجئ الناتج عن انهيار سد النهضه, فتصبح الكارثه بالنسبه لمصر  كارثتين.

 

*#الإعلام_المصري_عار.. ومغردون: مدرسة صهيونية لتغييب العقول

دشن ناشطون عبر مواقع التواصل الإجتماعى المصغر “تويتر” هاشتاج حمل وسم #الإعلام_المصري_عار، ردًا على الزيارة الأخيرة التي قام بها الفنان محمد صبحى لسوريا ولقاء قادة الإجرام هناك، ضمن سلسلة ممنهجة من فنانى الانقلاب لدعم المجرم بشار الأسد.

رواد التواصل والمغردون تباروا فى فضح الانقلاب وتابعيه ،حيث قال الناشط حازم عبد العظيم-اقذر منظومة اعلامية شهدتها #مصر إعلام السيسي اوسخ من اعلام عبد الناصر.مجموعة منتقاة من احط أنواع البشر برعاية السيادية.

الإعلامى أسامة جاويش قال: #الاعلام_المصري_عار وأي عار ، هؤلاء أذرع إعلامية تابعة لعباس كامل والسيسي فضحت حقيقتهم في تسريب سابق أذعته يوم ١٨-١-٢٠١٥.أما حساب بأسم مصرى فغرد قائلا: الساكت عن الحقشغال فى الاعلام المصرى.

أبو أحمد ردقائلا: ..#الاعلام_المصري_عار..اليوم بدايه صحيحه الهاش ،كشف اعلام العسكر  اللي تسبب فى إراقة الدم وتغييب العقول.

وحساب بإسم كشرى أودقة قال:  الشعب ينتظر أٌقرب فرصه ليقتص من هؤلاء الإعلاميين الفسدة ..إعلاميو السبوبة و الكذب و الخداع

ووقتها ستكون الحفلة الكبرى.#الاعلام_المصري_عار. #الاعلام_المصري_عار..والله عار علي مصر يكون فيها المجاري دي وتتسمي اعلام.

محام حر نشر صورة” محمد صبحى “وكتب: وصول محمد صبحى إلى سوريا فى ضيافة أسرة الأسد.اللهم عليك بهم جميعا.#الاعلام_المصري_عار.فى كتبت الناشطة جاسمين فوزى : #الاعلام_المصري_عار،اعلام ماريونيت ف يد العسكر،لاكرامة ولااخلاق تحركهم او تهز كيانهم،المال فقط ميزان لسانهم..يكذبون ويدلسونوللدين يحاربون.

وأضاف محامى حر: اوسخ منكم لم ترى قط عينى..وازبل منكم لم تلد النساء..كنتم اوساخا واصبحتم اكثر وقاحة..فلعنة الله عليكم وع اولادكم وكل مؤيديكم..#الاعلام_المصري_عار.

فيما طالب حساب بإسم زهرة المصريين بحذف القنوات وقالت: #الاعلام_المصري_عار..احذفوا قنواتهم..وابدؤوا بأنفسكم..وانشروا ذلك بين كل من حولكم..حاربوا من ساعدوا في خراب بلدنا..بل وخراب بيوتنا.

أم محمود علقت : سحره فرعون يتقمصون جميع الادوار فى جميع المراحل مع الغالب أحباء مبارك وأعدائه وكذلك احباء السيسي ومناصريه ..نهايتهم قريبا.فى حين كتب الحرية تمنها حياتى : #الاعلام_المصري_عار..تحت قيادة الاعلام الصهيوني يعملون وبالاخص تحت اقدام دحلان. 

أما زهرة السنة فقالت: #الاعلام_المصري_عار..الاعلام المصري الفاسد هو مدرسة صهيونية تحارب الاسلام!

 

*المدينة التعليمية بأكتوبر نموذج لمليارات المصريين المهدرة تحت حكم العسكر

في الوقت الذي يطلق قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي العنان لوزرائه للشحاتة من الخارج والاستدانة واللاقتراض، يتم اهدار مليارات الجنيهات في المؤسسات الحكومية من فساد او عدم انضباط يفضي لاهمال حسيم يهدر القيمة الاقتصادية والحضارية والقيمية لمؤسسات انشئت في عهد الحكومات السابقة وتم تنشيطها في فترة ما بعد ثورة 25 يناير..

ومنها، المدينة التعليمية التى أنشئت فى عهد الرئيس المخلوع حسنى مبارك، وهى مقامة على مساحة ٦٠ فدانا فى أفضل موقع بمدينة ٦ أكتوبر على الطريق الواصل بين محور ٢٦ يوليو ومدينة الإنتاج الإعلامى وكانت تكلفتها ٤٠٠ مليون جنيه، تعادل حاليًا أكثر من ٤ مليارات تتضاعف بالأسعار الحالية لقيمة الأرض فى هذه المنطقة المهمة.

وتضم المدينة التعليمية أكبر مسرح فى مصر «٤٠٠٠ مقعد»، وكذلك أكبر فندق «١٠٠٠ غرفة» ومعامل لغات وحاسب آلى، وأكثر من ٣٠ قاعة اجتماعات وتدريب ومركز استكشافى فريد من نوعه، والمدينة نفسها بشكل عام لا مثيل لها فى المنطقة..

الخسائر
ومع تلك المميزات المعتبرة، لا تحقق المدينة تكاليف صيانتها أو أجور موظفيها وبدلا من أن تكون مصدرًا مهما للدخل أصبحت عبئًا على الدولة بسبب إدارتها الفاشلة.

ولعل أبرز مراحل الفشل التي يعكف الانقلاب العسكري على توليده بالمجتمع، ما قام به د الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم السابق حينما تولى المسئولية قام بحصر أصول الوزارة المهدرة والمتمثلة فى المجمع التعليمى بالإسماعيلية،المدينة التعليمية ٦ أكتوبر، المدينة العلمية الاستكشافية ٦ أكتوبر، القرية الكونية ٦ أكتوبر، مجمع اتحاد الطلبة بالعجوزة، مركز إعداد القيادات التربوية وفروعه بالمحافظات، متحف التعليم ومكتبة الوثائق بالوزارة، المراكز الاستكشافية المنتشرة «٥٠ مركزًا» بالمحافظات، شبكة الفيديو كونفرانس، التى تغطى مدن الجمهورية حوالى ٧٠ قاعة ومصانع التعليم الفنى، ثم قام الهلالى بطرح هذه الأصول فى مناقصة عامة لإسنادها إلى شركات استثمارية تحقق أقصى استفادة منها، ولكن المناقصة فشلت، فأرسل خطابات إلى مجلس الوزراء ووزارتى التخطيط والاستثمار يطلب مساعدته فى إدارة هذه الأصول استثماريًا، ولكن الهلالى خرج فى التعديل الوزارى الأخير، وخطاباته تاهت فى دهاليز الحكومة، وظلت أصول الوزارة كما هى حالها لا يسر عدوا ولا حبيبا، وما زالت مهجورة وتواصل خسائرها.

مضحكات
ولعل ما يزيد الفشل ومرارة الخسائر، أنه ما بين القرية والمدينة يقع مول مصر ودريم لاند والفرق كبير جدًا بين هذا وذاك، فألعاب البطريق فى مول مصر ومراجيح دريم لاند تحققان دخلا أضعاف القرية الكونية والمدينة التعليمية التى أنفقت الدولة عليهما المليارات..

 

*لماذا تتزايد الديون رغم ارتفاع الاحتياطي الأجنبي؟

رغم تصريحات متتالية من البنك المركزي ووزارة المالية بارتفاع الاحتياطي الأجنبي لأكثر من 36 مليار دولار، إلا أن سلسلة الاستدانة والقروض لم تتوقف يومًا واحدًا…

وأعلنت وزارة المالية ، اليوم، عن اقتراض 14 مليار جنيه عن طريق طرح سندات خزانة الجاذبة للمستثمرين الأجانب، ، بجانب طرح أذون خزانة بقيمة 371 مليار جنيه في الربع الأول من السنة المالية 2017/2018.

وذلك بالرغم من أن إصدار السندات وأذون الخزانة رفع تكلفة الدين على الموازنة العامة لـ380 مليار جنيه في موازنة السنة المقبلة، وهو ما يساي 4 أضعاف عن سنة 2013.

وبسبب ارتفاع الديون، أبقت وكالة “موديز” على التصنيف الائتماني لمصر عند “B3“، وتعني درجة مخاطرة ونظرة مستقبلية مستقرة، بحسب بيان للوكالة مؤخرا.

وبخصوص إعلان مصر ارتفاع احتياطيها من النقد الأجنبي، نبهت “موديز” إلى أن “ارتفاع الاحتياطي الأجنبي في مصر إلى أكثر من 36 مليار دولار، في نهاية يوليو الماضي، يعود إلى حد كبير لتدفق الديون، مع تضاعف الدين الخارجي إلى ما نسبته نحو 33% من الناتج المحلي الإجمالي في العام المالي 2016/2017، مقابل نحو 17% في العام المالي السابق عليه”.

وتابعت “موديز” أن “تحويلات المصريين العاملين في الخارج من خلال النظام المصرفي الرسمي، وإلى حد أقل مشاركة المستثمرين الأجانب في سوق الأسهم، وتدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر الوافدة، أسهمت في زيادة الاحتياطي الأجنبي” 

وارتفعت تحويلات العاملين في الخارج بنسبة 11.1%، لتصل إلى 11 مليار دولار، خلال الفترة بين نوفمبر 2016 ومايو 2017، مقابل 9.9 مليارات دولار في الفترة المناظرة من العام السابق عليه، وفقا لبيانات البنك المركزي المصري.

وقالت الوكالة، في البيان، إن “تشديد السياسة النقدية (رفع الفائدة) في مصر لمواجهة ارتفاع التضخم السريع، أدّى إلى ارتفاع فاتورة خدمة الدين الحكومي، حيث ارتفع معدل الفائدة على أذون الخزانة الحكومية لمدة عام إلى أكثر من 20%”.

ومنذ 3 نوفمبر 2016، رفع المركزي المصري أسعار الفائدة الأساسية بنسبة 7% على ثلاث مرات، لتصل إلى 18.75% للإيداع و19.75% للإقراض، ولكنه أبقى على هذه المعدلات، الخميس.

وتوقعت “موديز” أن “تظل مدفوعات الفائدة مرتفعة جدا، حيث تمثل ما يقرب من 40% من الإيرادات الحكومية على مدى السنتين أو الثلاث سنوات المقبلة”.

وصعد معدل التضخم السنوي في مصر إلى 34.2% خلال يوليو الماضي. 

ومطلع أغسطس الحالي، قررت الحكومة المصرية زيادة أسعار مياه الشرب للاستخدام المنزلي بنسب تتراوح بين 29 و71.4%، وذلك بعد نحو شهر من رفع أسعار الكهرباء بنسب وصلت إلى 42.1%، والوقود بنسب بلغت 50%، و100% بالنسبة للغاز المنزلي.

وبذلك فان مخاطرة السيسي بمستقبل مصر واجيالها القادمة ليبدو عهده مستقرا اقتصاديا بلغة الارقام الوهمية، جريمة اقتصادية بحق الشعب الذي لم تترجم الارقام الى واقع معاش ، حيث تزايدت نسبة الفقر والتضخم وارتفاع الاسعار كاشفة لألاعيب السيسي. الاقتصادية…

 

مصر تتحول لـ”بوتيك” أعضاء بشرية بسبب الفقر.. السبت 19 أغسطس.. بعهد العسكر راتب “كلب الحراسة” أعلى من المدير

مصر تتحول لـ"بوتيك" أعضاء بشرية بسبب الفقر

مصر تتحول لـ”بوتيك” أعضاء بشرية بسبب الفقر

مصر تتحول لـ”بوتيك” أعضاء بشرية بسبب الفقر.. السبت 19 أغسطس.. بعهد العسكر راتب “كلب الحراسة” أعلى من المدير

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* ضرب المعتقلين في سجن “طنطا العمومي

اعتدت قوات أمن الانقلاب بالضرب المبرح بالشوم والعصي، اليوم، على المعتقلين السياسيين داخل سجن طنطا العمومي بالغربية.

وقامت تلك المليشيات أيضا بالاعتداء اللفظي على المعتقلين، ومنعهم من دخول دورات المياه، وحرمانهم من التريض، وتجريدهم من متعلقاتهم الشخصية، وإيداع بعضهم في زنازين التأديب.

من جانبهم، اشتكى أهالي المعتقلين من التعنت في الزيارة واقتصارها على 5 دقائق فقط، مشيرين إلى تعرضهم للإهانة خلال التفتيش ومنع دخول الملابس والأطعمة.

 

* وفاة معتقل نتيجة الإهمال الطبي بسجن برج العرب

وفاة المعتقل محمود محمد عشوش (54 عاما) نتيجة الإهمال الطبي بسجن برج العرب

ارتقى الشهيد محمود محمد محمد عشوش داخل مقر احتجازه بسجن برج العرب بعد تدهور حالته الصحية بشكل بالغ نتيجة للاهمال الطبي المتعمد، ونعت رابطة أسر المعتقلين بسجون الإسكندرية ، اليوم السبت، عبر صفحتها على “فيس بوك” المعتقل محمود محمد محمد عشوش.

وقالت إنه استشهد مساء أمس الجمعة بمستشفي سجن برج العرب، بعد تدهور حالته الصحية مؤخرا، مؤكدة تعنت مصلحة السجون في نقله لتلقي العلاج خارج السجن.

يشار إلى أن الشهيد، الذي ارتقى عن عمر يناهز 54 عاما، يعمل  موظفا بإحدى شركات الأقطان بالاسكندرية، وتم اعتقاله  من الورديان في 25/3/2016، على ذمة القضية رقم 15331 لسنة 2016 جنايات مينا البصل، والمحدد لنظرها جلسة 12/9/2017 .

ووثق العديد من منظمات حقوق الإنسان افتقاد مقار الاحتجاز في سجون الانقلاب أدنى معايير سلامة وصحة الإنسان، وغياب مقومات الحفاظ على الصحة العامة للأصحاء من المعتقلين فضلا عن أصحاب الأمراض المزمنة؛ حتى أصبحت السجون ومقار الاحتجاز مقابر للقتل البطيء نتيجة الإهمال الطبي المتعمد. 

 

*الأمن المركزي يحاصر “غزل المحلة” استعدادًا لفض الإضراب العمالي

تشهد مدينة المحلة الكبرى حالة من الاستنفار الأمني غير المسبوقة، حيث حاصرت عشرات المدرعات وآلاف من جنود الأمن المركزي مقر شركة غزل المحلة، تخوفا من خروج العمال في مظاهرات في شوارع المحلة بعد الإعلان عن نية لحكومة الانقلاب  رفض جميع مطالب العمال ومعاقبتهم وعدم صرف راتب هذا الشهر بسبب الإضراب، حسبما جاء في تصريحات رئيس الشركة لقابضة عصر السبت.
وأكد مصدر عمالي رفض ذكر اسمه أن هناك نية لفض الإضراب بالقوة، وهناك تعليمات للأمن باقتحام الشركة والقبض على المعتصمين وإحالتهم إلى المحاكمة، فيما تم إبلاغ العمال بتصريحات رئيس الشركة القابضة ، الذي أعلن رفضه لجميع المطالب وفض الإضراب قبل التفاوض وهو ما رفضه العمال.
وذكر المصدر أن الآلاف من قوات الأمن تحاصر مقر الشركة للقبض على العمال المتظاهرين وإحالتهم إلى المحاكمة بعد الخسائر الكبيرة التي تكبدتها الشركة بسبب الإضراب وفسح عدد كبير من التعاقدات لتوريد منتجات الشركة.
وأعلن العمال رفضهم اقتراح اللجنة النقابية بفض الإضراب والعودة إلى العمل معلنين تمسكهم بحقوقهم المشروعة من صرف العلاوة.

 

* تأجيل إعادة اجراءات محاكمة متهمين بقضية خلية المتفجرات لـ 20 أغسطس

قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، اليوم السبت، تأجيل إعادة محاكمة متهمين، صادر ضدهم حكمًا بالسجن المشدد لمدة 15 سنة في القضية المعروفة إعلامياً بـ “خلية المتفجرات”، لجلسة باكر الأحد، 20 أغسطس.
وجاء قرار التأجيل، لحضور المتهم الأصيل عمرو عيد بيومي.
كما أمرت المحكمة بالقبض على المحكوم علية محمد عبد العزيز يوسف عطية، وحبسه 4 أيام على ذمة اتهامه بالشهادة الزور، وعرضه على المحكمة بجلسة باكر.
وأمرت المحكمة بأعداد تقرير اجتماعي بشأن عمرو بيومي، من الناحية البدنية والاجتماعية والنفسية.
صدر القرار برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، وعضوية المستشارين رأفت زكي، ومختار العشماوي، وحسن السايس، وسكرتارية حمدي الشناوي وأسامة شاكر.
كانت النيابة العامة قد أحالت المتهمين للمحاكمة الجنائية لاتهامهم بتولي قيادة مجموعة نوعية منبثقه عن تنظيم الاخوان بحلوان ولاتهامهم ايضاً بتكوين خلية إرهابية تصنع المواد المتفجرة والشروع في القتل وأنشاء وتولي جماعة أسست على خلاف أحكام القانون وحيازة السلاح والذخيرة، خلال الفترة من 14 أغسطس 2013 حتى 30 يونيو 2015 بدائرة قسم حلوان.
وجاء في التحقيقات، أن المتهم الأول تولى قيادة جماعة أسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها الدعوى إلى تعطيل العمل بأحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة، والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحريات الشخصية والحقوق العامة للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، بأن تولى قيادة مجموعة نوعية منبثقة عن تنظيم جماعة الإخوان الإرهابية، تنفيذًا لأغراض تلك الجماعة التي تطلع لتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على أفراد ومنشآت الشرطة والمنشآت العامة وكان الإرهاب من الوسائل التي تستخدمها الجماعة في تحقيق أغراضها على النحو المبين بالتحقيقات.

 

* الحكم على معتقلي قضية “داعش ليبيا” 16 سبتمبر

حجزت محكمة جنايات القاهرة المصرية، اليوم السبت، برئاسة المستشار حسن فريد، محاكمة 20 معتقلا، بدعوى “تشكيلهم خلية مسلحة في محافظة مطروح، تتبع فرع تنظيم “داعش ليبيا”، واشتراك عدد منهم في ذبح 21 مواطنا مصريا مسيحيا في ليبيا، في الفيديو الذي أذاعه وقتها تنظيم “داعش”، للحكم في جلسة 16 سبتمبر/أيلول المقبل.

وانتهت المحكمة، اليوم، من سماع مرافعة هيئة الدفاع عن المعتقلين، وذلك بسماع مرافعة الدفاع الحاضر عن المعتقلين رقمي 15 و17 في قرار إحالتهما إلى المحاكمة، والذي دفع ببطلان اعترافات النيابة العامة، لكونها وليدة إكراه مادي ومعنوي وغير مطابقة للواقع، كما طلب من النيابة أن تأتي بدليل مادي واحد، مؤكدا عدم وجود أي دليل ضد المعتقلين.

وأشار الدفاع إلى أن التاريخ سيذكر أن قضايا هذا العصر جاءت جميعها بناء على التحريات والاعترافات بالإكراه بدون أي دليل عليها، وستكون الأحكام وصمة عار في تاريخ القضاء المصري.

واستمعت المحكمة، في الجلسة الماضية، إلى مرافعة عدد من الدفاع الحاضر عن بعض المعتقلين، والذي دفع ببطلان الضبط والتفتيش بحق موكليهم، لحدوثه بدون مسوغ قانوني أثناء القبض.

ودفع كذلك ببطلان تحقيقات النيابة العامة، لعدم حضور محامٍ مع المعتقلين أثناء التحقيقات، وانتفاء جريمة حيازة وإحراز سلاح ناري، إذ إنه لم يتم ضبط أي سلاح مع أي من المعتقلين في القضية.

وإلى جانب ذلك، دفع ببطلان الدليل المستمد من اعترافات المعتقلين، لكونها وليدة إكراه مادي ومعنوي.

وكانت المحكمة قد استمتعت، خلال الجلسة قبل الماضية، إلى مرافعة دفاع المعتقل الثاني في القضية، والذي دفع بتناقض أقوال مُجري التحريات، وتناقضها في مواقع مختلفة، إذ ادعى تارة أن موكله هو المسؤول عن تدريب الجماعة، وفي موقع آخر ادعى أن معتقلاً آخر هو مسؤول التدريب، ما يدل على أن التحريات لا يشتق منها دليل إدانة.

وكانت النيابة العامة قد ادعت قيام المعتقلين “بالانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون، والتخطيط لعمليات إرهابية داخل مصر، وحيازة أسلحة نارية وذخيرة، والتحريض على العنف، والتحاقهم بمعسكرات تدريبية تابعة لتنظيم “داعش” في ليبيا وسورية، وتلقيهم تدريبات عسكرية، واشتراك عدد منهم في ارتكاب جريمة ذبح 21 مواطناً مصرياً مسيحياً من العاملين في ليبيا“.

 

* والدة مشجع زملكاوي تصاب بأزمة قلبية بسبب استمرار اعتقال ابنها

 لم تتحمل والدة “محمود” أحد أعضاء رابطة مشجعي الزمالك”أولتراس وايت نايتس” استمرار اعتقال ابنها منذ انتها مباراة الزمالك وأهلي طرابلس في دوري أبطال إفريقيا التي اقيمت في ستاد برج العرب. حيث انهارت على الهواء خلال لقائها مع برنامج “كلام في الكورة”، على قناة “LTC“، مؤخرا، وأصيبت بأزمة قلبية تسببت فى حالة إغماء مااضطر مقدم البرنامج لإنهاء الفقرة والخروج لفاصل.

وقبل انهيارها أظهرت والدة “محمود” صورة ابنها على الهواء قائلة: هل هذا منظر شخص بلطجي أو يمارس شغبا؟ وتابعت: رزقنا راح وبيوتنا اتخربت والعيال اتبهدلت في الحبس واحنا كمان هيحبسونا!

يذكر أنه تم القبض على 235 عضوا بأولتراس الزمالك، ويتم التحقيق معهم داخل مبنى مديرية أمن الإسكندرية، بزعم تورطهم في أحداث الشغب والعنف التي وقعت بعد انتهاء مباراة الزمالك وأهلي طرابلس باستاد برج العرب الدولي. 

كما كشفت نبيلة السيد والدة المشجع المحبوس أحمد عمرو محمد،إن والدة ضابط جيش بالقوات المسلحة،فهل يذهب ضابط جيش للاستاد للتخريب؟ وأضافت: “الناس اللي مسكو ابني قالوا إنه نص ساعة وهيخرج،احنا بنموت برة وعيالنا بيموتوا جوة السجن”.

 

* بعهد العسكر.. راتب “كلب الحراسة” أعلى من المدير!

كشف مستند تدني قيمة الإنسان في مصر بعد الانقلاب، مقارنة بـ”كلب راسة”، حيث يفيد خطاب صادر من “شرطة السياحة والآثار” بالجيزة بأن كلب الحراسة يتقاضى 9 آلاف جنيه شهريًّا لحماية المناطق الأثرية!.

وطالب الخطاب الصادر من العميد محمود أنور، مدير شرطة السياحة والآثار بالجيزة، الدكتور مصطفى أمين، أمين عام المجلس الأعلى للآثار، بتوفير مبلغ 54 ألف جنيه لـ6 كلاب بوليسية لحراسة المناطق السياحية وتأمينها.

وأشار الخطاب إلى أن الكلب الواحد يتكلف 9 آلاف جنيه، بإجمالي يتجاوز 68 ألف جنيه سنويًّا.

 

* ما حقيقة بدء السيسي تسديد فاتورة إنقلابه لأمراء الخليج؟

بعد 10 أشهر من قرار قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، معاملة ملك البحرين حمد بن عيسي، كالمصريين ومنحه حق تملك أراض بسيناء؛ قرر السيسي معاملة أمير الكويت صباح الأحمد الجابر، نفس المعاملة ومنحه حق شراء 163 فدانا بمحافظة الشرقية.
وأصدر السيسي قرارا جمهوريا الخميس، بمعاملة أمير الكويت، مثل المصريين في تطبيق أحكام القانون (143 لسنة 1981) بشأن الأراضي الصحراوية، وتملك 134 فدانا بناحية قصاصين الشرق مركز الحسينية، و29 فدانا بزمام المنيّر مشتول السوق مركز بلبيس بمحافظة الشرقية.
وتنص المادة (143 لسنة 1981) على أن يقتصر تمليك الأراضي الصحراوية على المصريين، ومع ذلك يجوز بقرار من رئيس الجمهورية لأسباب يقدرها، معاملة من يتمتع بجنسية الدول العربية كاللمصريين.
سلسلة تنازلات
وأصدر السيسي قرارا في تشرين الأول/أكتوبر 2016، يستثني ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة، من الضوابط التي تمنع تملك غير المصريين بسيناء، ويسمح له بتملك أراض ومبان 3 فيلات بخليج نعمة بشرم الشيخ.
وهو القرار الذي وافقت عليه وزارتي الدفاع والداخلية والمخابرات العامة، وأوصت هيئة مفوضي الدولة بمحكمة القضاء الإداري، بتأييده في حزيران/يونيو الماضي.
كما أصدر السيسي، في 26 آيار/مايو 2016، قرارا بمعاملة السعودي حمود بن محمد بن ناصر الصالح، معاملة المصريين وشراء قطعتي الأرض (71 و72) بالكيلو 41 غرب طريق “مصر- الإسكندرية” الصحراوي.
وكان قد تم تداول أنباء عن بيع السيسي جزيرة “نبق” بجنوب سيناء والمحظور بيعها وفق قانون المحميات للمستثمر السعودي عبدالرحمن الشربتلي، في شباط/فبراير 2017، ومنحت هيئة التنمية السياحية الشربتلى حق انتفاع سنوى بشاطئ طوله كيلو متر وعمقه 200 متر بمحمية نبق لمدة ربع قرن، مقابل 9 جنيهات للمتر.
وترددت أنباء عن تنازل السيسي أيضا، عن جزيرة “تشيوس” المملوكة لهيئة الأوقاف المصرية باليونان إلى أثينا بعد توقيع مصر واليونان وقبرص، في 2014، اتفاقية لترسيم الحدود البحرية تنازل بمقتضاها عن مساحة من المياه الإقليمية المصرية تعادل مساحة الدلتا بما فيهما من حقول غاز وبترول.
كما تنازل السيسي للسعودية عن جزيرتي “تيران وصنافير”، في نيسان/أبريل 2016، باتفاقية لترسيم الحدود البحرية أثارت جدلا سياسيا وقانونيا وإعلاميا وغضبا شعبيا
وأعلن المحامي خالد أبو بكر المقرب من نظام الانقلاب عبر صفحته بالفيسبوك 6 آب/أغسطس الجاري، أن هناك صفقة هامة مع شركة إعمار الإماراتية ستستحوذ الإمارات بها على مساحات شاسعة من ساحل مصر الشمالي.
خطورة الأمر
وفي تعليقه قال خبير الإتصال والمعرفة، الدكتور نائل الشافعي، “بمحض الصدفة، أن الأرض التي تملكها أمير الكويت، هي (رأس) ترعة السلام، حيث تأخذ مياهها من بحر البقر، ثم تتجه شرقا لعبور قناة السويس بسحارات السلام، ثم تتجه شرقا نحو إسرائيل“.
وأضاف عبر صفحته بفيسبوك: “غالبا ستقام محطة معالجة وضخ لترعة السلام على أرض أمير الكويت، ولن أستغرب لو تمركزت قوات أجنبية في تلك الأرض لحمايتها هي والترعة والمحطات“.
وتابع أن “الأمر يذكرنا أيضا؛ بتصادف منح ملك البحرين أرضا جنوبي شرم الشيخ، غالبا في (رأس نصراني)، حيث كانت المدفعية المصرية تسد مضيق تيران عام 1956″، مضيفا “وأيضا لن أستغرب لو استأجر ملك البحرين نفس القوات الأجنبية لحماية أرضه“.
ومن جانبه أكد مساعد وزير الخارجية الأسبق، السفير عبدالله الأشعل، أن مثل هذه التصرفات من السيسي تُفرض بالأمر الواقع لصالح النظام وضد مصلحة الوطن”، متسائلا “عمن ينقذ مصر من هذه الهجمة التي استعدت لها السلطة بالهيمنة الكاملة علي التشريع والقضاء؛ لتمرير ما تشاء من قرارات“.
وأضاف المرشح الرئاسي المصري السابق، “النتيجة أن كل هذه التصرفات تأتي بلا أساس قانوني وتعد اغتصاب لسلطة التصرف”، واصفا إياها بأنها قرارات “باطلة الشرعية“.
وحول الثمن الذي دفعه الحاصلون على تلك الامتيازات التي لم يحصل عليها أبناء مصر في سيناء، قال الأشعل عضو هيئة الدفاع عن مصرية “تيران وصنافيرإن “الثمن يتقاضاه النظام؛ ويرغم الناس بالبطش للصمت عن أفعاله تحت شعار أن (العسكري لايفرط ولايتنازل).
وأوضح الأشعل أن “الأمر زاد عن حده والمصيبة يتبعها أكبر منها ولا حل، متوقعا أن يكون “غدا أسوأ من اليوم في ظل المؤامرة المستمرة على مصر“.
خارج إطار الوطنية
وأكد المستشار السابق لدى الأمم المتحدة، الدكتور إبراهيم نوار، رفضه لأى قرار يتبعه تنازل من السلطة عن أراض مصرية لدول عربية أو شخصيات أو حكام.
وقال نوار، إنه “بالنسبة للأراضي المصرية وحقوق التصرف بالبيع للمصريين والعرب والأجانب يتم في إطار السيادة المصرية”، معلنا رفضه التنازل عن أي حق من حقوق السيادة للدولة المصرية“.
وأكد مخاوفه من مثل تلك القرارات على السيادة والأرض المصرية، مضيفا أن “أي مصري وطني يجب أن يكون ضد التنازل عن حقوق السيادة ولو على ذرة تراب“.

 

* تأجيل هزلية “مذبحة رابعة” وحجز خلية “مرسى مطروح” للحكم

أجلت محكمة جنايات القاهرة، اليوم السبت، جلسات القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بهزلية مذبحة فض اعتصام رابعة العدوية، وتضم 739 من مناهضي الانقلاب العسكري إلى جلسة 12 سبتمبر المقبل، لحضور المعتقلين.

ولفقت نيابة الانقلاب للوارد أسماؤهم في القضية عدة اتهامات، منها: “الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون، القتل والشروع في قتل، التجمهر، التظاهر دون إخطار”. 

كما قررت المحكمة ذاتها، برئاسة قاضي العسكر المستشار حسن فريد، حجز محاكمة 20 من مناهضي الانقلاب العسكري لجلسة  16 سبتمبر للنطق بالحكم، بعد تلفيق اتهامات لهم بارتكاب جريمة قتل 21 مواطنًا مصريًا مسيحيًا من العاملين في ليبيا.

 

* مصر تتحول لـ”بوتيك” أعضاء بشرية بسبب الفقر

كشف صحفي ألماني استطاع اختراق مافيا تجارة الأعضاء في مصر حقائق خطيرة بشأن تجارة الأعضاء في مصر، في ظل انتشار الفقر، وانعدام الأمن مع نظام عبد الفتاح السيسي، حتى أن مستشفيات خاصة شهيرة أصبحت أشبه بالبوتيكات في تجارة الأعضاء غير المشروعة.

ونقل موقع “بريس بورتال” الألماني، عن الصحفي صاحب التقرير المصور الذي ترجمته صحيفة “المصري اليوم”، السبت، كيف تحتجز عصابات تجارة الأعضاء بعض الأشخاص بالقوة، وتستولي على أعضائهم، دون دفع أي مبالغ مالية لهم، حتى أنه لم تمنع إصابة بعضهم بأمراض خطيرة مثل الإيدز من سرقة بعض أعضائهم وزرعها لآخرين، حتى أن الصحفي الألماني تيلو ميشكا، الذي قام بعمل التحقيق، قال إنه استعان بكاميرات خفية، ثُبتت إحداها بالنظارة وأخرى بحقيبة كتفه وأخرى بالظهر، ومصور كان يظهر معه كسائح أجنبي.

وأضاف الصحفي الألماني أنه انطلق في رحلته مع مترجم، وحين سأله عن تجارة الأعضاء بمصر، قال له إن البعض يعرض 5000 يورو مقابل العضو، وأضاف: “الحياة صعبة، وبصراحة لو أن هناك مَن سيعرض عليَّ 5000 يورو سأبيعها أنا أيضاً”، وأوضح التقرير أن بعض الأجانب لديهم الاستعداد لدفع مبالغ تصل إلى 90 ألف يورو من أجل زرع الكُلى.

وأكد أنه خلال العامين الماضيين، شهدت تجارة الأعضاء، وتحديداً الكُلى، ازدهاراً واسعاً، مادامت الشهادات والإقرارات اللازمة متوافرة، ما يعني أن العمليات تتم بصورة قانونية على الورق فقط، بأن يقر الشخص كتابة بأنه قام طواعية ومجاناً بالتبرع بكليته، منبها على أن الفقر من بين العوامل التي تؤدي إلى ازدهار تجارة الأعضاء، وأن الوسطاء الذين يُطلق عليهم “السماسرة” يستهدفون بصورة خاصة المصريين ذوي الاقتصاد الرقيق، أو اللاجئين، ويقومون بإغرائهم بالمال، فيما تقوم المعامل الطبية باختبار كفاءة الأعضاء.

كما نوه الصحفي الألماني إلى أن هناك احتياجاً متزايداً إلى الأعضاء حول العالم، إذ سجلت ألمانيا وحدها، في يناير الماضي، وجود ما يزيد على 10 آلاف مريض في انتظار متبرعين مناسبين بالأعضاء، موضحا: “لكن ما لا يعرفه الكثيرون أن مصر من البلدان الجاذبة لزراعة الأعضاء، وإنه من أجل تلبية احتياجات السوق الأوروبية من الأعضاء، ظهرت في مصر سوق غير قانونية لهذه التجارة”.

سياحة علاجية

وشرح مقطع فيديو نشره موقع “فيميو” تفاصيل أخرى عن التحقيق، الذي يقول إن السياح لا يأتون إلى مصر فقط لقضاء إجازاتهم، وإنما يسافرون من أجل السياحة العلاجية أيضاً، وإجراء عمليات التجميل، نظراً لتدني تكلفتها في مصر مقارنة بألمانيا.

وقام الصحفي صاحب التقرير بالذهاب إلى أحد المستشفيات الشهيرة، التي تعلن عن عمليات زرع الأعضاء، وتَحَدّث باعتباره سائحاً سويسرياً يبحث عن معلومات من أجل والده المريض بالكُلى، موضحاً أنه بعد 5 دقائق فقط كان يجلس في مكتب مدير المستشفى، الذي قال له: “هناك مشكلتان: الأولى وجود متبرع قريب له حتى يتمكن من الحصول على العضو، والثانية عدم وجود أي صورة من صور التربح المادي”، فقال له ميشكا: “المشكلة في المتبرع، لكن نستطيع بطريقة ما حل تلك المشكلة.. أليس كذلك؟”، فرد مدير المستشفى بضحكة عالية قائلاً: “نعم.. لا توجد مشكلة”، وأعطاه كارتاً شخصياً.

واستنتج الصحفي أن عملية زراعة الأعضاء للسياح الغربيين تتم بمنتهى السهولة، مضيفاً: “رغم أن حديث مدير المستشفى كان غامضاً وغير واضح، لكنه كان يبشر بالكثير”، مضيفا أنه التقى بأحد اللاجئين السودانيين، الذي حدد له أحد السماسرة لقاء معه، وقال له إنه قام بالتبرع بكليته، بعدما تلقى وعداً بالحصول على 7000 دولار مقابل البيع، واستمر أكثر من 20 يوماً في إجراء فحوصات للتأكد من سلامة جسده قبل الجراحة.

ويقول اللاجئ: “بعدها ذهبنا إلى الشرطة لاستصدار موافقات كتابية، وذهبنا إلى السفارة، ثم إحدى الوزارات، وحصلنا على موافقات كتابية أخرى، ثم ذهبنا إلى المستشفى في الشيخ زايد لإجراء العملية”، مضيفا: “العملية أُجريت في الثانية عشرة والنصف ليلاً، وأفقت من التخدير في الثالثة صباحاً، وحدي، دون وجود أحد بجانبي، وإلى منتصف النهار لم يتواجد أي أحد عندي”، مشيراً إلى أنه لا يزال يشعر بآلام شديدة في موضع الجرح، ولم يعد يستطيع حمل أشياء ثقيلة على عكس الحال قبل إجراء العملية، ولا يستطيع التحرك بصورة جيدة.

وعن الـ7 آلاف دولار التي وُعد بها، قال اللاجئ: “السمسار أخبرنى بأنني سأحصل على الأموال بعد العملية خشية أن تسرقها الممرضات أثناء العملية، فوافقت، وقلت له لا توجد مشكلة، فأنا أثق بالله وبك، ولم أحصل على قرش واحد، ولم أحصل سوى على ندبة كبيرة جراء الجراحة وألم سيصاحبني طيلة حياتي”.

وكشف التحقيق أن سماسرة الأعضاء أغلبهم من اللاجئين السودانيين أنفسهم، الذين يتقاضون 5000 يورو مقابل كل “كُلية” يتوسطون في بيعها.

وقال ميشكا إن أحد السماسرة في ميدان العتبة، حيث تتلاقى الجالية السودانية في أحد المقاهي التي تواعد فيها مع السمسار، وحين سأل عامل المقهى عن بيع الأعضاء، حكى له حكايات مرعبة، وأعطاه رقم تليفون مَن يعرف هذه الأمور عن ظهر قلب.

وواصل: “التجارة منظمة بشكل احترافي، حتى إنه توجد لدى السماسرة شقق يُحضرون إليها السودانيين مباشرة، ويقومون بإصدار الجوازات ودفع تذاكر السفر لهم، والمصريون يهتمون بالمعامل والأمور الطبية، أما السودانيون فهم المتبرعون والسماسرة، والعمليات يتم إجراؤها في مستشفى بالشيخ زايد، يمتلئ بالمتبرعين”.

وقال لاجئ سوداني آخر، التقى به الصحفي الألماني، إن مسلحين قاموا بحبسه في شقة لمدة تتراوح بين الشهرين و3 أشهر، وخضع للمراقبة داخلها، وذهبوا به إلى معمل تحاليل، وعندما عادوا إلى الشقة قاموا بضربه والاعتداء عليه لأنه لم يمتثل لأوامرهم، والكارثة أن اللاجئ أظهر له أوراقاً تفيد بأنه مريض بالإيدز، وأن الشخص الذي قاموا بسرقة كليته من أجله لابد أنه انتقل إليه المرض.

وأوضح أن “المجرمين” كانوا يعلمون بحقيقة مرضه، وبسؤاله عن المستشفى الذي أُجريت به الجراحة، قال: “لا أتذكر بالضبط، لكن يمكن أن يكون المستشفى الفاطمي”، فيما اختتم التقرير بالإشارة إلى أن تجارة الأعضاء غير القانونية تحقق عالمياً إيرادات تُقدر بمليار يورو سنوياً.

وترتفع حدة المعاناة مع كل إجراء تفرضه الحكومة، في ظل اتساع كبير لقاعدة الفقر والبطالة، مع ثبات الأجور عند حدود متدنية لا تكفي المواطنين كفاف يومهم. 

حتى إن وزير التنمية المحلية المصري هشام الشريف في 26 فبراير الماضي أمام برلمان العسكر، فضلا عن بيانات “المركزي للتعبئة والأإحصاء” اعترفا أن 40% من سكان مصر أصبحوا تحت خط الفقر المدقع (بما يوازي 38 مليون فقير)، ولفت أيضاً في كلمة نقلتها وسائل الإعلام، إلى أن مصر تحتل المركز قبل الأخير بين دول العالم في مستوى جودة التعليم، وتقبع في المركز رقم 139 بين 140 دولة.

 

* السيسى يتصدر قائمة أعلى الرؤساء أجرًا فى العالم

نشر موقع “فيكس كاش” الألمانى، تقريرًا شمل قائمة برواتب أهم القادة والرؤساء فى العالم، حيث تصدر عبد الفتاح السيسى القائمة تلاه رئيس وزراء أستراليا مالكولم تورنبول، بينما احتل الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، ورئيس دولة فيتنام ذيل القائمة.

وكشف الموقع، فى تقريره، عن رواتب أهم القادة فى العالم، التى يتحصلون عليها شهريًا بالإضافة إلى أهم ما تحصل عليه كل قائد خلال فترة رئاسته.

خطاب رسمي تكلفة معيشة كلب

خطاب رسمي تكلفة معيشة كلب

وتحت عنوان “كم تحصل أهم قادة العالم سنويًا”، أوضح الموقع أن عبد الفتاح السيسي، يتقاضى أعلى أجرًا بين رؤساء العالم، بمبلغ سنوى يقدر بنحو 60 ألفًا و471 يورو، أى ما يعادل مليونا و200 ألف جنيه مصرى، فى حين أنه تحصل منذ بداية فترة حكمه على مبلغ حوالى 193 ألفا و176يورو، أى ما يعادل 4 ملايين و26 ألف جنيه مصرى.

 وتمكن الموقع من حساب ما يتقاضه “السيسي” بصورة يومية منذ انتخابه رئيسًا للجمهورية، مبينًا أنه يتقاضى يوميًا حوالى 1166 يورو، أى ما يعادل 23 ألف و320 جنيها مصريا.

وأضاف الموقع، أن المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، والتى تم تعيينها كرئيس للحكومة الاتحادية فى نوفمبر 2005 تتقاضى سنويًا مبلغ “310,800” يورو، حيث تحصلت خلال فترة حكمها، التى بلغت 11 عامًا على 3,649,558 يورو.

ومن المفارقات المثيرة للدهشة أن رئيس أقوى بلد فى العالم، كالولايات المتحدة، يتقاضى أقل أجرًا بين رؤساء وقادة العالم، حيث يتحصل الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، على مرتب سنوى يصل إلى (341,908) يورو، بينما تحصل منذ انتخابه فى عام 2016 رئيسًا للبلاد، على 195,777 يورو.

ويأتى رئيس دولة فيتنام، تران داى كوانج، فى ذيل القائمة، حيث إجمالى ما يتقاضاه سنويًا يصل إلى 6,492 يورو، بينما رئيس الوزراء الاسترالي، والذى يأتى كثانى أعلى راتب فى القائمة، يتحصل على إجمالى مبلغ سنوى، 338,764 يورو.

وذكر الموقع أنه من المفارقات أيضًا أن يأتى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، فى المركز 21 فى القائمة، بعد النمسا وهولندا، حيث يتقاضى سنويًا ما يصل إلى 126,246يورو، بينما تحصل منذ بداية حكمه فى عام 1999، على مبلغ 1.713.833 يورو.

بينما جاء رئيس التركي، رجب طيب أردوغان من ضمن أقل الرؤساء أجرًا فى العالم، حيث يتقاضى سنويًا ما يصل إلى 92,232 يورو، بينما تحصل منذ بداية حكمه فى عام 2014 على مبلغ 274 ألفًا و169 يورو.

 

الإفراج عن مجموعة من السجناء الإسلاميين بالمغرب والمرصد يطالب بالإفراج عن الجميع

حرية كل الأسرى

الحرية للأسرى

الحرية للأسرى

الإفراج عن مجموعة من السجناء الإسلاميين بالمغرب والمرصد يطالب بالإفراج عن الجميع

 

المغرب خاص – المرصد الإعلامي الإسلامي

 

علم المرصد الإعلامي الإسلامي بأن السلطات المغربية قامت اليوم بالإفراج عن عدد من السجناء منهم متابعين بقانون ما يسمى “مكافحة الإرهاب”، وتم تقليص مدة معتقل واحد السجن المركزي بالقنيطرة شعيب كرماج تقليص المدة من الإعدام إلى السجن 30 سنة .

وقد علمنا من مصادرنا ببعض أسماء المفرج عنهم منهم :

السجن المركزي بالقنيطرة :

محمد بنعياد

مغدر بوشعيب

سجن عين السبع عكاشة بالدار البيضاء

عبد الرحيم الزيواني

عزالدين غراف

نبيل بن عبد الله محمد حبيبي

محمد دمير

ادريس الناوري

سجن رأس الماء 1 بفاس

حميد الأزهري

محمد الزرهوني كويس

يونس الزيات

محمد العودي

رشيد البوطابي

ولا يسعنا في المرصد الإعلامي الإسلامي إلا أن نثمن هذه الخطوة ونبارك لجميع المفرج عنهم ولأهليهم ، كما نثمن جميع الخطوات الرامية لتصحيح أخطاء المؤسسات المغربية بحق السجناء والمعتقلين.. وفي الوقت ذاته ساءنا بشكل كبير الإقصاء المتكرر والمستمر لملفات بعض السجناء خاصة أن عددا منهم متابع بنفس التهمة التي توبع بها المستفيدون من العفو ! أيضاً تجاهل الإفراج عن السجناء الجزائريين والفرنسيين مما يكرس لدى المعتقلين الإسلاميين الإحساس بالتمييز الجائر، كما يولد لديهم شعورا باليتم الحقوقي والسياسي في المغرب.

ويستنكر المرصد الإعلامي الإسلامي تجميد ملفات بعض المعتقلين الإسلاميين خاصة في قضية أطلس آسني وذلك بالإقصاء المتكرر لملفاتهم من مسطرة العفو وتهميش جميع المبادرات الداعية لإيجاد حل شامل وعادل لملفهم.

 ويناشد المرصد الإعلامي الإسلامي السلطات المغربية العمل على إعادة النظر في كافة ملفات المعتقلين ورفع الظلم عن المظلومين والإفراج عن كافة المعتقلين الإسلاميين خاصة كبار السن والمرضى دون تمييز وتصحيح أوضاعهم والإفراج الفوري عنهم لإغلاق ملف التجاوزات في القضايا والأحكام الجائرة..

والله من وراء القصد

المرصد الإعلامي الإسلامي

محنة الاسيرات المسلمات والإسلاميون المنسيون في عتمات السجون اللبنانية.. شهادات صادمة وواقع مأزوم

وقفة لبنان

تعذيب سجن رومية

سجن رومية المركزي بلبنان

سجن رومية المركزي بلبنان

محنة الاسيرات المسلمات والإسلاميون المنسيون في عتمات السجون اللبنانية.. شهادات صادمة وواقع مأزوم

 

لبنان – المرصد الإعلامي الإسلامي

 

حيث أنه من المرتكزات الأساسيّة التي من أجلها أسّس المرصد الإعلامي الإسلامي نصرة المستضعفين وإحقاق الحق حيث كان ، نستهل بحديث النبي صلى الله عليه وسلم : ” ما من امرئ یخذل مسلماً فی موضع تنتهك فیه حرمته وینتقص فیه من عرضه الا خذله الله فی موطن یحب فیه نصرته ، وما من امرئ ينصر مسلماً فی موضع ینتقص فیه من عرضه وینتهك فیه من حرمته الا نصره الله فی موطن یحب نصرته “.

ولقد وصلتنا في المرصد الإعلامي الإسلامي عدة بيانات من سراديب سجن رومية اللبناني صرخة الأسير العاني من سجن رومية . . إلى كل مسلم غيور على دينه . . يصرخون لما يعانونه خلف أسوار السجن من معاناة شديدة ، وتكال لهم التهم الباطلة ليتم التضييق عليهم ولا بواكي لهم . .

من الجدير بالذكر أن المرصد الإعلامي الإسلامي من خلال متابعته لقضايا وملفات السجناء والمعتقلين بسجن رومية وجد أن هناك انتهاكات صارخة لأبسط قواعد حقوق الإنسان ، كما أنه يرى أن هذه الملفات حساسة ويجب حلها في أسرع قت ممكن ، لما لهذا الملف من ابعاد انسانية وأمنية واجتماعية وحتى لا تتفاقم الأوضاع .

هذا الظلم الواقع على الاسلاميين يجب ان ينتهي . . ويجب العمل على انهاء المأساة الانسانية والمهزلة القضائية والقانونية بحق السجناء والمعتقلين، حيث أن كثير من المحاكمات تفتقد لأدني معايير العدالة وتتضمن العديد من الانتهاكات.

 

المدخل لتعرية الاقبية السوداء

إطلالة على أقبية المقت تنقل من شهادات عوائل الأسرى ورسائلهم المسربة من داخل السجون اللبنانية أبشع أنواع وأصناف التعذيب الجسدي والنفسي..

هذا الواقع المؤلم والمخزي يضعنا أمام حجم التقصير اتجاه قضية  الأسرى الاسلاميين.. في بلد تحكمه الطائفية وتتحكم فيه ادوات ايران في المنطقة..

 تتفاقم يوما إثر يوم معاناة المعتقلين من أهل السنة .. وتزيد استفحالاً مع اشتداد حالة الاهمال والنسيان لقضيتهم حقوقياً وانسانياً وسياسياً.

 من خلال نقل صورة للواقع المخزي في تلك السجون نحاول إماطة اللثام عن المسكوت عنه،، وكشف حجم الانتهاكات الصارخة التي تطال الاسلاميين في سجون لبنان..

نحاول من خلال هذه الاطلالة الحقوقية ان ننقل لكم  الصورة بدقة من مصادر موثوقة ذات المصداقية تطلعكم على كل ما يحصل وراء القضبان..

يبقى أهالي الأسرى هم من يجسد معاناتهم لأنها نتاج معاناة أخرى يصطلون تحت نيرانها كل لحظة.. معاناة هي المأساة المتجددة في البعد عن أبنائهم وأسرهم وقليلا منهم من يجتاز حاجز الخوف بنشر بعض أخبارهم ونقل معاناة المسجونين للعالم الخارجي ..

سجون لبنان لها فرادة خاصة لأنها ترزح تحت سلطة طائفية تمقت المعتقلين الاسلاميين للبعد {{المذهبي بحسبهم المكون  السني المضطهد}}

 وفي ظل غياب مرصد حقوقي يعتني بقضاياهم ويدافع عنها.. مع تآمر الإعلام على قضيتهم بطمسها مرة  وتشويهها مرات وقلب حقائقها وتعتيم فظاعاتها..

هكذا تصبح الكارثة الانسانية مضاعفة..

 سجناء يعانون من ويلات المعتقلات في  ظلال القهر وغياب كلي لحقوق الانسان ..

 وعوائل مشتتة تتضاعف معاناتها بفعل غياب أحد أفرادها أبا أو زوجا أو أبنا وأخا… مع ما يترتب على   العائلات من تبعات الملاحقة الامنية والتضييق.

الذي يزداد مع انخراط  حزب الله الشيعي في استئصال المكون السني المتهم دائما بالإرهاب…. في ظل واقع مأزوم تلقي عليه المتغيرات الاقليمية والدولية بظلالها الكثيفة كل لحظة وحين.. فتزيده تعاسة ووجعا..

ما أحوج الأسرى المنسيين في العتمات اللبنانية لمن ينصرهم ويوصل صوتهم للناس.. ويعري واقع الانتهاكات الصارخة المسكوت عنها..

إنها صرخة مدوية تفضح حقيقة المؤامرة التي تحاك للأسرى وتخرج ما يخفيه الإعلام والحكام عن حقيقة السجون…

نافذة حقوقية تنقل صوت الأسارى إلى العالم الخارجي ونخرج للعلن ماهو مخبء وراء جدران السجون..  مما لايعد ولا يحصى من أدوات القهر والعنت والتدجين والأبادة وإهدار الآدمية.. والإمعان في الإذلال.. اليومي المهين.

هي ذي رسالة من معاناة أسرى في سجون لبنان

 قراة في كتابات خرجت من السجون لتفضح واقع المأساة او خطت ممن له صلة قرابة بأسير او معتقل هنا وهناك… إنها تعرية لضحالة الواقع السجوني في لبنان.. وما أدراك ما سجونها في ظلال  حزب الله الطائفي المقيت.

السجون اللبنانية من الداخل.. رسائل من عمق المأساة ..

تحت هذا العنوان خرجت تلك الرسائل لتعانق النور وتفضح واقع الكتمان نقدمها كوثيقة تصرخ بما بين جوانحها من وجع وتشظيات…

 هي خير من ينقل الصوت  المكتوم والصورة الغائب واللون الأسود للعتمات

 سجن رومية

الوثيقة الاولى

{{ الأحكام العالية الجائرة }}

 {{سجناء أهل السنة في سجن رومية يرفضون النزول إلى المحاكم}}                   

 {{استفاق أسرى اهل السنة في لبنان على الاحكام العالية الظالمة حيث تسلط على رقاب المسلمين وضعفائهم- الأسرى- في سجون لبنان التي ما عاد يخفى على احد ان ادارتها حزبية شيعية صفوية بثياب أمن لبناني

حيث يحاكمون الشباب السني فقط على التزامه بدينه ونصرة المستضعفين من أهل السنة في كل مكان وتحت تهم التواصل واستخدام الانترنت ومتابعة أخبار جماعات من أهل السنة في العالم … في المقابل تجد ان الشيعة وأبنائهم  في لبنان  يحملون السلاح علنا ويظهرون نصرتهم لجماعاتهم الشيعية في كل مكان والتي تباهي علناً بقتال السنة في سوريا والعراق وغيرها

 هذه الحكومة اللبنانية التي يديرها حزب الله الشيعي الصفوي أصحبت هي من تحاكم الشباب السني في لبنان ضمن حملة متعمدة هي جزء من الحرب الشيعية في سوريا والعراق ضد السنة .. فقد بدأت حملة اعتقالات همجية ضد كل من يظهر تأييد لأي جماعة مسلحة تقاتل الحزب في سوريا والعراق وغيره تحت دعاوى وتهم تتماشى مع ألفاظ القوانين اللبنانية، فبدأت الاعتقالات تطال كل من يبدي أي تأييد للأطراف المعادية لحزب الله الشيعي حتى وصلت التهم مجرد تواصل او متابعة اخبار هذه جماعات مناهضة للحزب الشيعي في سوريا والعراق وغيره .

حتى وصل الحال بنا اليوم مع تعذيب الشباب السني الاسرى والتآمر عليهم سرا وعلانية  من أجل ذلك رفضوا نزولهم الى المحاكم خوفاً من هذه الأحكام المبنية على العداء العنصري والشيعي المبني على عقيدة مناهضة لأهل السنة احكام عالية جداً من خمسة عشر سنة الى مؤبد الى إعدام.

 بينما نرى الطوائف الاخرى لا يحاكمون بهذه الأحكام الجائرة وإن حكوموا فحكمهم أياماً معدوده مع العلم أنهم أشد ارتكابا لما يسمى في قوانينهم بجرائم من تفجيرات وتقتيل لأجهزتهم الأمنية ومن عوام الناس وقد أخرجوهم بكفالات محدوده وأيام قليلة..  واليوم كل من يخلى سبيلهم من أهل السنة وقليل ما هم فترفع كفالاتهم المادية بحيث يعجز أغلب الأسرى عن تأمين هذه الكفالة وتتراوح قيمة هذه الكفالات من 5 ملايين إلى 10 ملايين ليرة لبنانية والكثير من الأسرى اليوم مخلى سبيلهم ولكن لا يستطيع الخروج من السجن لعدم قدرته تأمين هذه المبالغ.

 ومن يخرج من السجن يبقى شهورا ثم يستدعى من قبل الاجهزة الأمنية وتلفق له ملفات كاذبة وكبيرة فيتم توقيفه مرة ثانية.

وشباب أهل السنة اليوم في لبنان في حالة صراع نفسي بسبب هذا التسلط والظلم من قبل الأجهزة الأمنية المختبئ تحت عبائتها الحرب الشيعية ضد السنة عامة.

هذا بعض ما يدور في سجون لبنان ويعانيه الأسرى عامة من أهل السنة فأين العالم من هذه الجرائم الإبادية ضد طائفة ضعيفة متعمد تهميشها وقتلها شيئا فشيئاً.

اللهم أجرنا في مصيبتنا وثبتنا وفرج هم المسلمين..

تكشف الوثيقة السابقة أبعاد الحرب التي تطال المكون السني الضعيف والمشرذم داخل بلد تحكمه المحاصصة الطائفية وتهيمن على مقدراته أيدي الاخطبوط الشيعي متمثلة في الحزب.. ومن هنا تنكشف  كافة الابعاد في  حرب الاستئصال

  ما أشبه هاته التهم التي  يساق من اجلها  مئات الشباب السني بأمثالهم من الشباب الملتزم في سائر   بلدان العالم العربي.. وارقامها  لاتزال في تضخم وازدياد …

 غير ان الحالة اللبنانية تجعل من الأسرى الاسلاميين كبش فداء للخيارات التي تعلنها الدولة او الحزب الشيعي.. خاصة وهو يخوض حربه “المقدسة” كما يعلن عنها في العراق والشام…

 هنا يصبح الوضع الحقوقي لهؤلاء المعتقلين شديد الحساسية والتعقيد بالنظر لحالة البلد ومن يخط سياسته خاصة فيما يتصل بملف أهل السنة…

 وقفة لبنان

الوثيقة الثانية…

 جاءت الرسالة الثانية لتكشف حجم المأساة في السجون وموضوعها تحت عنوان {{ كبل الأسرى تكبيلاً رباعياً  لعلهم يذلّون}}

نص الرسالة:

إن الصراع بين الحق والباطل قائم منذ أن خلق الله تبارك وتعالى آدم من تراب هذا الصراع الذي يكون في طليعته جند الرحمن من جهة وجند الشيطان من جهة أخرى .. وفي كل زمان ومكان يأخذ هذا الصراع أشكالاً مختلفة عن زمان ومكان آخر والأسرى الذين كبلوا في سجون الطواغيت في لبنان هم جزء من هذا الصراع الذي قاده الأنبياء والأولياء.

وسجن رومية الذي يحاول جند الطاغوت دائما أن يحطموا معنويات أسرى المسلمين ويحاولون بشتى الوسائل أن يكسروا من عزائمهم ويشعروهم بذل الاسر الذي لا يستطيع أحد أن ينكر مرارته.

ولعل آخر القرارات التي اتخذتها إدارة سجن رومية الظالمة تجاه الأسرى تكبيلهم تكبيلاً رباعياً بأقدامهم وأيديهم وبعد صراع بين إدارة السجن والاسرى في هذا الصدد ودام لأسابيع بامتناع الأسرى عن النزول إلى جلسات الى ان تم إثارة الأمر لدى ما يسمى باللجان الحقوقية والإنسانية حيث صدر قرارمن وزير الظلم اللبناني بأن هذا التكبيل  يتنافى مع حقوق الانسان المزعومة.

ورغم ذلك لا زالت حتى اليوم إدارة السجن تكبل الأسرى تكبيلاً رباعياً إلى جلساتهم رغم التشديد الأمني بما يسمى الخصوصية الأمنية وهذا فقط لأبناء أهل السنة وأيضا عند سوقهم إلى المستشفيات ضاربين عرض الحائط قرار وزيرهم للظلم… 

حيث قد صدر مرسوماً من وزارة الداخلية يمنع فيها إستخدام السلاسل الرباعية وأستثنوا منها الحالات الامنية وهذا الإستثناء لا يكون دائما إلا على أسرى المسلمين في سجون الظالمين.

فلا حول ولا قوة الا بالله وحسبنا الله ونعم الوكيل

هذا غيض من فيض الانتهاكات الانسانية الصارخة ان يكبل المعتقل  في الأسر  تكبيلاً رباعياً، وهو تقييد اليدين والرجلين وفي حالات يضاف لها قيد يصل الرجلين بالقدمين فيصبح المعتقل في وضعية الدجاجة المعدة للشواء.

 فضلا عن الانتهاكات اليومية في السجن من سوء المعاملات والتضييق وسوء الأكل .. وكل ما يتعلق بالهامش الأدنى للحياة..

 

بوارق الأمل

 يرنو الاسرى وهم في عتماتهم لمن يصطف  في عيد واحد لنصرتهم وايصال صوتهم للعالم…

وذلك لنقل ما في داخل السجون من ظلم وإذلال ممنهج ضد الاسرى المستضعفين.. 

 ولا يكون هذا من غير تحري اخبارهم وايصالها للإعلام والمعنيين بحقوق الانسان..

لتكون مساهمة معنا في نشر معاناتهم وفي فضح الظالمين وتحقيق واجب النصرة الاسارى المستضعفين لقوله تعالى “وان استنصروكم في الدين فعليكم النصر”

 وحتى تكون النصرة للأسرى بوارق أمل لهم تبدد وحشة المعتقلات والغبن والخذلان … لتكون النصرة  استجابة فعلية  من كل مسلم لأمر نبيه محمد صلى الله عليه وسلم :”فكوا العاني”

 

سجن رومية المركزي بلبنان

سجن رومية المركزي بلبنان

محنة الاسيرات المسلمات في السجون اللبنانية

تذكر أن في لبنان اخوات لك أسيرات مقيدات عند حاكم ظالم جائر لم يراع لهن حرمة ولا كرامة وتذكر وعيد نبيك صلى الله عليه وسلم:“مَا مِنْ امْرِئٍ يَخْذُلُ امْرَأً مُسْلِمًا عِنْدَ مَوْطِنٍ تُنْتَهَكُ فِيهِ حُرْمَتُهُ وَيُنْتَقَصُ فِيهِ مِنْ عِرْضِهِ إِلَّا خَذَلَهُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ فِي مَوْطِنٍ يُحِبُّ فِيهِ نُصْرَتَهُ. وَمَا مِنْ امْرِئٍ يَنْصُرُ مُسْلِمًا فِي مَوْطِنٍ يُنْتَقَصُ فِيهِ مِنْ عِرْضِهِ وَيُنْتَهَكُ فِيهِ مِنْ حُرْمَتِهِ إِلَّا نَصَرَهُ اللَّهُ فِي مَوْطِنٍ يُحِبُّ فِيهِ نُصْرَتَهُ “، رواه الامام احمد في مسنده والبخاري في التاريخ ، وغيرهم

فهل أنت ممن يخذل او ينصر” هذا ميزان العدل بين المسلمين فالله الله في حق اخواتك انصرهن ولو بكلمة ، ولا تستهين بحرف او فعل تفعله في سبيل فكاكهنّ

محنة عوائل الأسرى.. سياسة قهر ممنهجة

 

 

التعذيب داخل سجن رومية والجسد اللبناني عاريا

التعذيب داخل سجن رومية والجسد اللبناني عاريا

الوثيقة الثالثة

تحت عنوان آخر من عناوين الظلم “مزيد من الاذلال للاسرى عبر الحاق الأذى بأهليهم”

هذا الصراع بين الحق والباطل بين الظالم والضحية بين جند الرحمن وجند الشيطان بين الأسير وسجانه تمتد دائرته لتصل إلى أهالي الأسرى حين يعمل السجان بمضايقة الأسير وإذلاله من خلال مضايقة أهله وأقربائه .

الذين يأتون لزيارته وهناك تأخذ المضايقات طابعاً آخر من خلال تأخير الأهالي لإدخالهم ليواجهوا أبنائهم لساعات وإدخال أهالي تجار المخدرات واللصوص من النصارى والشيعة قبل أهالي أسرى المسلمين.

إضافة إلى إسماع الأهالي كلاماً نابياً ومؤذياً في بعض الاحيان مما يضطر الأهالي للإصطدام معهم وإضافة إلى ذلك منع الاهالي من إدخال الحاجات الاساسية لأبنائهم من ملبس ومأكل ومشرب .

وذلك لكي يستثمر الطواغيت معانات الأسرى وبيعهم حاجياتهم بأسعار باهظة فما يبيعونه تتجاوز أسعاره ثلاثة أضعاف ما يباع خارج السجن .

كل هذه المضايقات لأهالي الأسرى وللأسرى الهدف منها إذلال الأسير وإحزانه وإشعاره بالإهانة ولن نقول لهم ما قاله الله تعالى لعباده المؤمنين: ” ولا تهنوا ولا تحزنوا وانتم الاعلون إن كنتم مؤمنين”.

 

اذلال الأسرى في اقبية القهر اللبنانية ضمن حملة المزيد من الاذلال للاسرى

 

*اليوم ضمن حالة الاضراب في سجن رومية يتعرض الأسرى للتساقط واحداً تلو الآخر بسبب اضرابهم عن الطعام، فنقل بعضهم إلى المستشفى وعند نقلهم وأمام المستشفى وبسبب الاضراب قام أحد الأسرى بالاستفراغ والاقياء ولم يتمالك نفسه بسبب الاضراب فقام أحد جند الطاغوت بسبه وسب عرضه أمام جميع الحاضرين.

هذه هي أخلاق هؤلاء الجنود الحاقدين المأجورين عن الظالمين

ضمن حملة المزيد من الاذلال للاسرى ومع استمرار الأسرى في سجن رومية في الإضراب عن الطعام في ظل ترقب حذر من إدارة السجن وسجانيهم ..وفي سبيل ايقاف الاضراب بدأ السجانين والأمن بالتضييق على الأسرى بصور مختلفة :

* قطع المياه في دورات المياه.

* منع صلاة الجماعة.

* إغلاق الاجنحة بالأبواب الهيدروكلية.

* منع الأهل من الزيارة المباشرة أي بوجود حواجز.

* منع النزول إلى النزهة.

فاللهم إنا نشكو إليك ضعف قوتنا وقلة حيلتنا وهواننا على الناس .. يا أرحم الراحمين أنت رب المستضعفين والمظلومين

اللهم يا منزل الكتاب ويا مجري السحاب ويا سريع الحساب ويا هازم الأحزاب اهزم المجرمين المعتدين

وانصر المستضعفين ربنا إغفر لنا ذنوبنا وإسرافنا في أمرنا

 

نداء نصرة

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه :

ان الله تبارك وتعالى قد سن سننا لا تتغير ولا تتبدل مع تبدل الأزمنة والأمكنة ومن هذه السنن هي ايذاء أهل الباطل لأهل الحق ومحاربتهم حتى يتمكنوا من دينهم ولنا في سيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه عبرة كيف أن أهل الباطل لم يتركوا سبيل لايذاء النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه لينال أهل الشرك والنفاق من أهل الاسلام.

وهنا في سجن رومية يحاولون أن يؤذوا أهل الايمان ليحطوا من عزائمهم وينالوا من كرامتهم وهذه سلسلة جديدة من أمثلة هذا الايذاء :

1 – مسبة الله تبارك وتعالى ودينه وهذه من أكثر الأمور التي تؤذي المؤمنين حيث يحاول جنود الكفر بين الحين والآخر ان يتقصدوا مسبة الله تبارك وتعالى ليوقعوا المؤمنين في فخاخ الصدام معهم اذا أرادوا ايذاء أحد من الأسرى فهم يعلمون يقينا أن الأسرى تأبى كرامتهم أن يسمعوا شتم الله تعالى ويسكتوا عن ذلك فيثوروا غيرة على ربهم ودينه وبعدها يقوم المجرمون بنقل الأسرى الى سجون تأديبية يتم فيها اذلال المسلم وكرامته.

2 – مسبة أعراض بعض الأسرى حيث يقوم المجرمون باستفزاز الأسير ومسبة عرضه ليثور الأسير عليهم ويقوم بضرب الجندي أو مسبته انتقاما لعرضه وبعدها يتم نقل الأسير الى سجون تأديبية.

3 – يحاول أعداء الله أن يؤذوا الأسرى من خلال طعامهم ففي سجن رومية يوجد مطبخ عام للسجن كله في مبنى المحكومين الذي يسيطر عليه سجناء حق عام مع ضباط وعناصر من المجرمين فيقومون بإرسال الطعام الى مبنى الأسرى المسلمين وهذا الطعام فاسد لا تستطيع حتى القطط أن تأكله فيكون في الطعام حشرات كالصراصير والنمل وغيرها، وأيضاً في بعض الأحيان يضعون في الطعام فئران وقد رؤيت بالعين المجردة، إضافة إلى إرسال أسوأ أنواع الطعام الى أسرى المسلمين.

4 – يقوم المجرمون بالتضييق على الأسرى من خلال صحتهم وعدم طبابتهم وتركهم يموتون بسبب مرضهم فالطبابة منعدمة في سجن رومية للأسرى المسلمين لو أن أحد الأسرى أصيب بجلطة يحتاج لوقت طويل من أجل نقله الى المستشفى وقد توفي أكثر من شخص بسب المعاملة التي يعاملها الأسير المسلم في سجن رومية منهم “أسامة حصوة ، وفادي عكوش” رحمهما الله تعالى واذا نقل الأسير الى المشفى يسمع شتى أنواع الشتائم ويعامل معاملة يتمنى لو أنه مات في سجنه ولم ينقل الى المستشفى.

اضافة الى أنه إذا مرض مرضاً لا يحتاج الى مستشفى لا يعطى العلاج المناسب فلو أن الأسير أوجعه بطنه يعطى دواء لضرسه ولو أن مرض من رجله أعطي دواء لكليته.

وهذا الايذاء والمعاناة التي يعانيها الأسير في سجن رومية جزء مما يعانيه بشكل يومي مستمر وجزء قليل مما هو حقيقة.

نسأل الله الثبات والفرج القريب العاجل أعزة بديننا وعقيدتنا والحمد لله رب العالمين

وفي الأخير : يدين المرصد الإعلامي الإسلامي ويستنكر التعامل بطائفية مع السجناء الإسلاميين في سجن رومية ويناشد السلطات اللبنانية رفع الظلم عنهم والعمل على إنهاء مأساة السجناء والمعتقلين بالسجن ، والعمل على إبعاد أي مسئول يتعامل بطائفية مع السجناء .

ويهيب المرصد الإعلامي الإسلامي بالسلطات اللبنانية عامة وإدارة سجن رومية خاصة احترام آدمية المواطن اللبناني وأن لا تنتهك أبسط قواعد حقوق الإنسان حتى وإن كان سجيناً. .  فلا ينبغي الاستمرار في الممارسات اللا إنسانية بحق السجناء والمعتقلين الإسلاميين بل عليكم احترام آدميتهم وتوفير الرعاية الصحية والظروف الملائمة لحياة البشر.

ويناشد المرصد الإعلامي الإسلامي كافة هيئات ومنظمات المجتمع المدني ومنظمات حقوق الإنسان المحلية والإقليمية والدولية التدخل من أجل وقف الانتهاكات الصارخة والممارسات التعسفية اللا إنسانية بحق السجناء الإسلاميين في سجن رومية اللبناني .

المرصد الإعلامي الإسلامي

شارك في إعداد التقرير زكرياء بوغرارة – كاتب مهتم بقضايا حقوق الإنسان