الخميس , 23 نوفمبر 2017
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » الأخبار العربية » صنعاء تنتفض في وجه الحوثيين ومحمد الحوثي يرفض قرار زعيم الجماعة بإقالته والقاعدة تدمر مقر اللواء 19 مشاة
صنعاء تنتفض في وجه الحوثيين ومحمد الحوثي يرفض قرار زعيم الجماعة بإقالته والقاعدة تدمر مقر اللواء 19 مشاة

صنعاء تنتفض في وجه الحوثيين ومحمد الحوثي يرفض قرار زعيم الجماعة بإقالته والقاعدة تدمر مقر اللواء 19 مشاة

صنعاء تنتفض اليوم 18 فبراير

صنعاء تنتفض اليوم 18 فبراير

صنعاء تنتفض في وجه الحوثيين ومحمد الحوثي يرفض قرار زعيم الجماعة بإقالته والقاعدة تدمر مقر اللواء 19 مشاة

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

صنعاء تنتفض وتشهد أكبر حشد ثوري رفضا للانقلاب الحوثي رغم نيران المسلحين

انتفض سكان العاصمة اليمنية صنعاء اليوم الاربعاء، وشهدت اكبر حشد ثوري رفضا لانقلاب جماعة الحوثي وسيطرتها على السلطة بقوة السلاح، وجابت اربع مسيرات حاشدة شوارع العاصمة صنعاء، رغم استخدام الحوثيين للقوة محاولين تفريقها.

وكانت المسيرات الأربع التي دعت لها قوى ثورية ووطنية خرجت من شوارع التحرير والدائري وهائل وبغداد وجابت عدد من شوارع العاصمة قبل ان تتجمع في شارع ابا الاحرار اليمنيين محمد محمود الزبيري وسط العاصمة صنعاء .

وندد المتظاهرون بانتهاكات الجماعة بتشييع رمزي لشهيد التعذيب صالح البشري الذي فارق الحياة السبت الماضي 14 فبراير تحت التعذيب الوحشي في سجون مليشيا الحوثي ومطالبةً باستعادة الدولة.

واعتدى مسلحو الحوثي عصر اليوم الاربعاء بالرصاص الحي على اكبر اربع مسيرات جابت العاصمة صنعاء مناهضة للإنقلاب والتواجد المليشاوي إحداها في شارع بغداد واختطفت العديد من المشاركين ، كما تم ملاحقة المتظاهرين بالعصي والسلاح الأبيض ودهس متظاهر قبل خطفه مع عدد من المتظاهرين .

وقال أحد المشاركين في التظاهرة التي انطلقت من شارع الدائري إن ميليشيا الحوثي باشرت الاعتداء على المتظاهرين السلميين في جولة كنتاكي بشارع الزبيري.

وقال مشارك آخر إن ميليشيا الحوثي  أطلقت الرصاص الحي على المسيرة القادمة من شارع بغداد عند وصولها إلى جوار شركة سابحة ، لتتمكن من الالتحام بالمسيرات التي تجمعت في شارع الزبيري ولا إصابات.

وشهد شارع الزبيري بالعاصمة صنعاء تظاهرات ضخمة مناهضة للانقلاب الحوثي بعد التحام أربع مسيرات بذات الشارع ، بعد أن تجمعت تلك المسيرات وانطلقت من منطقة التحرير وشارع الدائري ، وشارع عشرين تقاطع هائل ، وشارع بغداد.

ورفع المتظاهرون لافتات تندد بالانقلاب الحوثي على العملية السياسية ، وإدخال البلاد في فراغ سياسي وعزلة إقليمية ودولية، وندد المتظاهرون ، بوسائل التعذيب الوحشية بحق المتظاهرين الذين تم اختطافهم ، من قبل ميليشيا الحوثي.

وشيع المتظاهرون جنازة رمزية لشهيد التعذيب الوحشي لميليشيا الحوثي صالح البشري الذي توفي تحت وطأة التعذيب ، وتعهدوا بإسقاط الميليشيا الإرهابية ، والقصاص لمن طالتهم جرائمها وانتهاكاتها.

وفي المسيرة رفعت صور الشهيد صالح البشري ، باعتباره رمزاً بطولياً للنضال ضد الانقلاب الحوثي ، كما رفعت صور المختطفين المحررين وعليها اثار التعذيب الوحشي، وطالبت المسيرة بالإفراج عن المختطفين في سجون الحوثي السرية بأمانة العاصمة، ورفعوا صور الناشطين فتح القدسي وعبده الحذيفي ومحمد النجري وزكريا الشرعبي وعبدالكريم الشرفي وعبدالسلام الاعوش.

وصدر عن مسيرات اليوم بيان حذر جماعة الحوثي من التمادي في تقويض السلم الأهلي ، ونسف النظام السياسي ، والإيغال في مواجهة الشعب اليمني وإثارة الحروب.

وأكد البيان على وجوب “سحب (جماعة الحوثي ) لجحافلها الغازية من العاصمة صنعاء ومختلف المحافظات والخروج من كافة مؤسسات الدولة واعادة المنهوبات وتسليم سلاح الشعب لمؤسساته الشرعية “.
نص بيان مسيرة اليوم:

يان صادر عن شباب الثورة السلمية
إلى جماهير الشعب اليمني الكريم..
تتوالى الوقائعُ الإجراميةُ و أفعالُ الانتهاكاتِ التي تمارسها جماعةُ  الحوثي ومليشياتها بحق أبناء الشعب والتي كان الشهيد/ صالح عوض البشري احد ضحاياها الذي اقـتِـيدَ مخطوفاً وتعرض لتعذيب وحشي في السجون التابعة للجماعة حتى فارق الحياة .

حيث أقدمت الجماعة عبر ميليشياتها المسلحة باختطافه ومجموعة من زملائه الشباب المتظاهرين سلميا وزجت بهم في سجونها المنتشرة في مناطق عدة بأمانة العاصمة ومحافظات أخرى منها  في مقر الفرقة “سابقا” وأخرى في فندق هليتون وأخرى في مقار الحراسة الأمنية التابعة للرئيس المقيم جبريا “عبدربه منصور هادي” وسجون في منشآت تحت سيطرتهم .

إن استمرار الجماعة في عنجهيتها وصلفها موغلة في القمع والتنكيل وتحديها لإرادة الغالبية العظمى من فئات الشعب مقدمة صورا ابلغ بشاعة  للإرهاب والغطرسة تجاوزت أعمال التهجير و الاختطافات وتفجير المنازل ودور العبادة واغتصاب المؤسسات الشرعية إلى أفعال أكثر همجية تعددت بين السطو على سلاح الدولة وتجريف ممتلكاتها وتقويض بنيتها واجتياح محافظات وغزو مناطق وتشريد وقتل أبناءها لإخضاعها بالقوة لولائها والتعرض للاحتجاجات السلمية المناهضة لها بالقمع والتعذيب  والقتل متجاوزين كل الاعتبارات والأعراف والقوانين المحلية و الدولية دون ايَّ وازع ديني أو رادع أخلاقي متجردين من كل القيم الإنسانية ..كل ذلك يشير بوضوح إلى حقيقة الجماعة وتوجهاتها العدائية الانتقامية لليمنيين ويكشف بجلاء ارتباطها بحسابات وأجندة إقليمية ودولية تستهدف جر البلد نحو التفكك وجعله ساحة صراع  لصالح لاعبين إقليميين.

يا شبابَ الثورةِ السلمية..

ما تقوم به الجماعة ومليشياتها من قمع وتعذيب وقتل للناشطين إنما سعيا منها إلى إسكات صوت الثوار وتكتيم أفواههم وكبح لثورة التغيير السلمية الرافضة للتحركات الانقلابية الفئوية والأفعال الإرهابية التي تستهدف النيل من الوطن والشعب، الأمر الذي يستوجب منا التحرك الجاد والفاعل نحو مواصلة ثورتنا التي خرجنا من أجل تحقيق مطالبها الوطنية ، وان هذه السلوكيات الإجرامية لن تزيدنا إلا ثباتا وإصرارا للمضي قدما في رفض الانقلاب واستعادة مؤسسات الدولة المغتصبة .

وبات واجبا وطنيا وتاريخيا استنهاض روح ثورة 11فبراير السلمية والتحام جماهير الشعب اليمني بها .

وإزاء هذه الجريمة البشعة وجميع الأعمال الإجرامية والتحركات الانقلابية فان شباب الثورة يؤكدون على الآتي:-
1-
إن هذه الجريمة النكراء بحق الناشط صالح البشري وجميع الانتهاكات الأخرى لن يفلت مرتكبوها من العقاب ولن تسقط بالتقادم وستطالهم يد العدالة قريباً ونحمل الحوثيين المسؤلية الكاملة عن هذه الجريمة وكافة الانتهاكات بحق ابناء الشعب.
2-
ندعوا كافة المنظمات والجهات المهتمة بحقوق الإنسان المحلية والدولية القيام بدورها بكشف الانتهاكات وإعداد الملفات بحق مرتكبي هذه الجرائم لتقديمهم لمحاكمة عادلة لينالوا جزاءهم العادل ..
3-
نحذر جماعة الحوثي من التمادي في تقويض السلم الأهلي ونسف النظام السياسي والإيغال في مواجهة الشعب اليمني وإثارة الحروب الأهلية وتمزيق النسيج المجتمعي للنيل من خياراته المشروعة .
4.
على الجماعة سحب جحافلها الغازية من العاصمة صنعاء ومختلف المحافظات والخروج من كافة مؤسسات الدولة واعادة المنهوبات وتسليم سلاح الشعب لمؤسساته الشرعية .
5.
على الجماعة التخلي عن العنف فورا والكف عن قمع المظاهرات واعتقال الناشطين واطلاق سراح جميع المعتقلين من سجونها..
( وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ).

صادر عن شباب الثورة السلمية.
بتاريخ 18فبراير 2015

 

من جهة أخرى رفض محمد علي الحوثي الحاكم الفعلي حاليا لليمن، قرار زعيم الجماعة عبد الملك الحوثي والذي يقضي بإقالته من رئاسة اللجان الثورية.

وكان زعيم الجماعة قد أصدر اليوم الاربعاء، قرارا يقضي بإقالة محمد علي الحوثي من رئاسة اللجان الثورية وتعيين القيادي في الجماعة يوسف الفيشي بديلا به.

وبحسب “الاعلان الدستوري” الحوثي فإن “اللجان الثورية” الحوثية هي المرجعية العليا لنظام الحكم في اليمن.

 

محمد علي الحوثي

محمد علي الحوثي

على صعيد آخر كشف صاحب اصغر خطبة حمعة من 14 كلمة عن الاسباب التي جعلته يختصر الخطبة 

كشف يوسف الحميقاني صاحب اقصر خطبة عن تفاصيل الخطبة التي اختصرها بهذه الطريقة .

قال الحميقاني: “إنه في يوم الجمعة الماضي لم يحضر خطيب المسجد وبصفته خطيبا بديلا كان لا بد من الاستعجال في الخطبة والصلاة قبل بداية الحصار“.

وأضاف: أنه كان ينوي إلقاء الخطبة بشكلها المعتاد لولا ظرف اقتراب الحوثيين.

وأوضح : أنه صعد إلى المنبر وقال تلك الكلمات الموجزة لمناسبتها الحدث القائم، قبل أن يشير إلى المؤذن بإقامة الصلاة.

وأفاد: بأن ذلك الاختصار كان منطلقه الحرص على حياة المصلين.

من الجدير بالذكر أن الخطبة كانت كالتالي : “أيها الحوثيون أنتم دخلتم البيضاء بطريقتكم، فوالله لن تخرجوا منها إلا بطريقتنا، وأقم الصلاة

 

يوسف الحميقاني

يوسف الحميقاني

القاعدة تفجر مقر اللواء 19 مشاة بشبوة

فجّر تنظيم “القاعدة” في اليمن، يوم الأربعاء، مقر “اللواء 19″ مشاة من مبان ومخازن في منطقة بيحان في محافظة شبوة، جنوبي اليمن.

ويأتي ذلك بعد يوم من زيارة قائد المنطقة العسكرية “الثالثة”، اللواء الركن أحمد المحرمي، للوحدات التابعة “للواء 19″، التابع للمنطقة الثالثة.

ويتولى “اللواء 19″ حماية الشركات النفطية العاملة في محافظة شبوة، على خلفية الهجمات المسلحة في المحافظة.

وكان تنظيم “القاعدة” قد سيطر الأسبوع الماضي على مقر “اللواء 19″ وغنم العتاد العسكري التابع له.

عن Admin

تعليق واحد

  1. نريد حدا للروافض