Sunday , 27 September 2020
خبر عاجل
You are here: Home » الأخبار المحلية » السيسي عزز موقف إثيوبيا ضد مصر بشأن الصراع على المياه.. الاثنين 10 أغسطس 2020.. طاقم مصر للطيران يصيب 70 عاملا بشركة “إيرباص” في كندا بكورونا
السيسي عزز موقف إثيوبيا ضد مصر بشأن الصراع على المياه.. الاثنين 10 أغسطس 2020.. طاقم مصر للطيران يصيب 70 عاملا بشركة “إيرباص” في كندا بكورونا

السيسي عزز موقف إثيوبيا ضد مصر بشأن الصراع على المياه.. الاثنين 10 أغسطس 2020.. طاقم مصر للطيران يصيب 70 عاملا بشركة “إيرباص” في كندا بكورونا

مفاوضات طرشان

طاقم مصر للطيران يصيب 70 عاملا بشركة “إيرباص” في كندا بكورونا

طاقم مصر للطيران يصيب 70 عاملا بشركة “إيرباص” في كندا بكورونا

السيسي عزز موقف إثيوبيا ضد مصر بشأن الصراع على المياه.. الاثنين 10 أغسطس 2020.. طاقم مصر للطيران يصيب 70 عاملا بشركة “إيرباص” في كندا بكورونا

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*اعتقال 4 من بلبيس وتأجيل المحاكمة لـ15 وتجديد حبس 14 آخرين

داهمت ميلشيات الانقلاب بالشرقية عددا من بيوت المواطنين بمركز بلبيس والقرى التابعة له عصر الأحد، ما أسفر عن اعتقال 4 مواطنين من قرية بساتين بركات وميت جابر، دون سند من القانون استمرار لنهج النظام في انتهاك حقوق الإنسان وإهدار القانون.

وذكر شهود عيان من الأهالي أن الحملة روّعت النساء في مشهد بربرى وسط استنكار واستهجان من جموع المواطنين، قبل أن تعتقل الشيخ “رضا عقل” من قرية ميت جابر  للمرة الثانية حيث قبع فى سجون العسكر 5 سنوات قبل أن يفرج عنه مؤخرا.

ومن قرية بساتين بركات اعتقلت “عبد الله مصطفى عويس” طالب بالفرقة الرابعة بكلية التربية الرياضية، وشقيقه “البراء مصطفى عويس” طالب بالصف الثاني الإعدادي وعمهما “محمد أحمد عويس”، كما اعتقلت من الزوامل نصر أبو السعود” مدير مدرسة الزوامل الابتدائية المشتركة القديمة من مقر عمله قبل أن تفرج عنه عقب احتجازه لعدة ساعات.

من ناحية أخرى أجلت محكمة جنح أمن دولة طوارئ العاشر من رمضان نظر جلسات محاكمة 15 معتقلا من المقيمين بمدينة العاشر من رمضان لجلسة 16 أغسطس الجارى للحكم، فيما جددت محكمة جنايات الزقازيق حبس جميع المعتقلين المعروضين عليها بغرفة المشورة من عدة مراكز 45 يوما، على خلفية اتهامات لفقت لهم عقب اعتقالهم بشكل تعسفى تزعم الانضمام لجماعة محظورة وحيازة منشورات.

وفى القليوبية جددت نيابة الانقلاب بشمال بنها الكلية حبس المعتقلسمير محمد إبراهيم سند” مدرس من قرية بلتان التابعة لمركز طوخ 15 يوما على ذمة التحقيقات فيما لفق له من اتهامات.

 

*توثيق جرائم الاعتقال التعسفي والإخفاء القسري للضحايا لفترات بعيدة

واصلت ميلشيات الانقلاب بكفر الشيخ، حملات الاعتقال التعسفي دون سند من القانون، استمرار لنهجها بعدم احترام حقوق الانسان وإهدار القانون، وشنت حملة مداهمات على بيوت المواطنين، بمركز بلطيم والقرى التابعة له، واعتقلت المواطن أيمن السبيعي من منزله بقرية السبايعة، واقتادته لجهة مجهولة.

كما تواصلت جرائم الإخفاء القسري، التي تعد جرائم ضد الإنسانية، ولا تسقط بالتقادم، حيث وثقت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، استمرار إخفاء ميلشيات الانقلاب بالجيزة، للشاب “مؤمن أبو رواش محمد” يبلغ من العمر 27 عامًا، وحاصل على ليسانس ألسن إيطالي جامعه المنيا، منذ 19 شهرًا على التوالي.
وأوضحت أنه تم اعتقاله من موقف المنيب يوم 11 يناير 2019، دون سند قانوني، واقتياده لجهة غير معلومة، ولم يتم عرضه على أي جهة تحقيق حتى الآن.

واستنكرت حركة نساء ضد الانقلاب استمرار الجريمة ذاتها لـ”وصال محمد محمود حمدان” 31 عاما من الأزبكية، تعمل بمكتب محاماة، أم لطفلين حُرما من رعايتها منذ اعتقالها من منطقة وسط البلد يوم 21 يونيو 2019. وجددت الحركة السؤال الذى لا تجد أسرتها عليه إجابه فين وصال؟ ليتواصل القلق والخوف الشديد على سلامتها ضمن جرائم العسكر ضد الإنسانية التى لا تسقط بالتقادم، حيث ترفض الكشف عن مكان احتجز الضحية التى فشلت كل جهود أسرتها فى التوصل لمكان احتجازها القسري حتى الآن رغم تحرير العديد من التلغرافات والبلاغات للجهات المعنية بينها محضر رقم 1453 قسم الأزبكية.

كما جددت حملة “أوقفوا الاختفاء القسري” المطالبة بالكشف عن مصير عدد من الشباب المختفين فى سجون الانقلاب لمدد متفاوتة، ضمن جرائم العسكر ضد الإنسانية، التي لا تسقط بالتقادم.

بينهم عمار محمود إبراهيم النادي، يبلغ من العمر 19 سنة، طالب، من أبناء الزقازيق بمحافظة الشرقية، وتم اختطافه في كمين بمدينة أسوان، يوم 14 ديسمبر 2017، أثناء رحلة مع أصدقائه إلى هناك.

ومن نفس المحافظة تتواصل الجريمة للطالب “أبو بكر علي عبد المطلب السنهوتي”، منذ يزيد على عامين، دون معرفة مكانه حتى الآن، رغم كل الإجراءات القانونية التي اتخذتها أسرته.

ويبلغ الطالب 19 عاما، وألقي القبض عليه من كمين بأسوان، وذلك أثناء ذهابه لرحلة مع أصدقائه في 14 ديسمبر 2017.

ومن العريش بشمال سيناء تخفى إبراهيم محمد إبراهيم شاهين، يبلغ من العمر 14 سنة، وتم اختطافه من قبل قوات الانقلاب بعد اقتحام منزله مساء يوم 26 يوليو 2018، ومنذ ذلك التاريخ لا يُعلم مكان احتجازه رغم قيام أسرته  باتخاذ جميع الإجراءات الرسمية إلا أنها لم تتوصل لأي معلومة عنه حتى الآن.

وفى بنى سويف ورغم مرور 7 سنوات لا زالت قوات الانقلاب  تخفى خالد محمد حافظ عز الدين، محاسب، 49 عاما وهو متزوج، وتم إخفاؤه منذ يوم 27 يوليو 2013 من محيط اعتصام رابعة العدوية يوم أحداث المنصة. بحثت زوجته عنه في السجون الرسمية ومعسكرات الأمن المركزي وقامت بعمل تحليل البصمة الوراثية على الجثث المحترقة والتي لم يتم التعرف عليها بعد جريمة مذبحة فض اعتصام رابعة العدوية والنهضة ولم تتطابق مع جثامين القتلى.

وتوصلت زوجته لمعلومات تفيد بوجوده بسجن العزولي الحربي وهو سجن داخل مقر قيادة الجيش الثاني الميداني بمحافظة الإسماعيلية، ويشتهر هذا السجن باحتجاز المدنيين واستجوابهم على أيدي محققي المخابرات الحربية، وذهبت بالفعل لحضور جلسات بعض الجنود الذين يحاكمون عسكرياً بمحكمة الجلاء وتمكنت من مقابلة بعض الجنود الذين أخبروها بأنهم سمعوا الاسم يتردد على آذانهم وبعضهم أخبرها بأنه موجود بقسم التحريات بالطابق الثالث من السجن.

وتقدمت زوجة خالد ببلاغات للنيابة العامة حملت أرقام 4690 نيابة بني سويف بتاريخ 26 أغسطس 2013، وبلاغ رقم 10643 لعام 2014 بتاريخ 11/6/2014، وأرسل هذا البلاغ لنيابة مدينة نصر برقم 919 بتاريخ 16/6/2016، كما تقدمت بشكوى للمجلس القومي لحقوق الانسان والذي اعتمد في تقريره على رد وزارة الداخلية بحكومة نظام السيسى المنقلب والذي أكد بأن خالد “لم يُستدل على سابقة ضبطه من قبل النيابة ولم يُتخذ إجراءات قانونية بشأنه”.

 

*قرارات محاكم ونيابة

جنايات إرهاب الجيزة تقرر تأجيل نظر امر حبس المتهمين ثائر عزت ،حمادة محمد ،ابراهيم مدحت ،كريم زيدان ،ابراهيم محمد ،محمود محروس و خالد سيد فى القضية 1739 لسنة 2018 حصر أمن دولة لجلسة 18 أغسطس لتعذر حضورهم من محبسهم .

تجديد حبس الباحثة و الصحفية شيماء سامى 15 يوم دون مثولها أمام النيابة على ذمة القضية رقم 535 لسنة 2020 حصر أمن دولة .

تجديد حبس الصحفي هيثم حسن 15 يوم دون مثوله أمام النيابة على ذمة القضية رقم 586 لسنة 2020 حصر أمن دولة .

قررت الدائرة 5 جنايات إرهاب القاهرة مد أجل النطق بالحكم فى إعادة محاكمة متهمين اثنين فى القضية المعروفة بـ”اللجان النوعية المتقدمة، لجلسة 16 أغسطس لتعذر حضور المتهمين.

قررت الدائرة الأولى جنايات إرهاب القاهرة تأجيل محاكمة 11 متهما فى القضية المعروفة إعلاميًا بـ”التخابر مع داعش”، لجلسة 24 أغسطس لتعذر حضور المتهمين.

 

*اعتقالات بالشرقية واستمرار إخفاء “مجدى وعبدالعظيم” وتجديد حبس صحفية 15 يوما

شنت ميلشيات الانقلاب بالشرقية حملة مداهمات على بيوت المواطنين بمركز منيا القمح وعدد من القرى التابع له ما أسفر عن اعتقال المهندس عصام عبدالوهاب ونجله، وذكر شهود عيان أن الحملة داهمت العديد من منازل المواطنين وروّعت النساء والأطفال، وحطمت أثاث المنازل وسرقت بعض المحتويات ضمن جرائم النظام الانقلابى التي لا تسقط بالتقادم.

ووثقت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات اليوم اعتقال قوات الانقلاب بالشرقية من مركز الحسينية للمواطن محمود عبدالجواد موسى، من قرية بحر البقر، واقتادته لجهة مجهولة منذ عصر أمس الأحد، وكانت ميلشيات الانقلاب قد اعتقلت من مركز بلبيس أمس 4 مواطنين عقب حملة مداهمات شنتها على بيوت الأهالي وسط استهجان واستنكار لتصاعد جرائم الاعتقال التعسفي للمواطنين دون أدنى احترام أو مراعاة لحقوق الإنسان

إلى ذلك طالبت اليوم حملة “أوقفوا الاختفاء القسري” بالكشف عن مكان احتجاز الشاب مجدي سيد حسن إبراهيم، 32 سنة من أبناء مركز الخانكة محافظة القليوبية.

وذكرت أنه تم اختطافه من قبل قوات الانقلاب يوم 7 أغسطس 2018 من ملعب الشهيد أحمد راضي بالقليوبية أمام شهود العيان، واقتياده لجهة غير معلومة حتى الآن.

وأوضحت أسرته أنها قامت باتخاذ الإجراءات الرسمية اللازمة والسؤال عنه بأقسام الشرطة، إلا أنها قامت بإنكار وجوده لديها ولا يزال مصيره مجهولا بما يزيد من مخاوفهم على سلامته.

كما طالبت بالكشف عن مصير  “عبدالعظيم يسري محمد فودة” 27  عامًا، طبيب أسنان من أبناء سمنود بالغربية  وتم اختطافه من الشارع يوم 1 مارس 2018 أثناء عودته من كورس خاص بطب الأسنان بمنطقة القصر العيني بالقاهرة.

وأكدت الحملة أن جريمة الاختفاء القسري المرعبة تزداد شراسة بإفلات مرتكبيها من العقاب، كما أنها جريمة مركبها وانتهاك صارخ للشخص المختفي في الحق في السلامة الجسدية والحماية من التعرض للتعذيب والتواصل مع أسرته ومحاميه، وفقا للدستور المصري الذي يؤكد ويحمي ذلك، وأيضا المواثيق والمعاهدات الدولية المصدقة عليها مصر.

وطالبت اليوم الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان بالحرية للصحفية والباحثة الحقوقية شيماء سامي، ووثقت قرار نيابة أمن الانقلاب بتجديد حبسها لمدة 15 يوم ورقيا دون حضورها من محبسها ، دون حضور محاميها وتحقيق دفاعها وذلك فى القضية رقم 535 لسنة 2020.  واعتبرت الشبكة العربية أن ما يحدث بحق الضحية هو استمرار لمسلسل انتهاكات القانون وحقوق المحبوسين فى مصر، وكانت عدة منظمات حقوقية قد وثقت اعتقال قوات الانقلاب الكاتبة الصحفية شيماء سامي، من منزلها بالإسكندرية، يوم الأربعاء 20 مايو 2020، بعد أن طلبوا منها إحضار بعض الملابس معها، وتعرض لمدة 10 أيام من الإخفاء القسري

 

*قتله الانقلاب بالسرطان منذ ساعات.. استشهاد طارق صبحي يكشف معاناة المعتقلين الصحية

بعد معاناة طويلة امتدت لشهور مع سرطان الرئة من الدرجة الرابعة أمتد لعموده الفقري استشهد قبل ساعات من مساء أمس الأحد 9 أغسطس، طارق صبحي، من أحرار هزلية سيدي جابر والمعتقل في الفترة من (5-7-2013 إلى فبراير 2020) حيث خرج بعد حكم مؤبد عليه بعفو إداري ليجد نفسه في حالة متأخرة من المرض الخبيث.

الحاج طارق صبحي متولي أحمد. وأنه كان يعمل بأعمال الميكانيكا، ولدى اعتقاله في يوليو 2013، وجد نفسه فجأة ضمن المتهمين في قضية أحداث سيدي جابر والتي قتل فيها الأمن والبلطجية 21شخص من أهالي الإسكندرية، وحكمت عليه بالمؤبد ظلماً وعدواناً في ذات القضية وأفرج عنه فجأة في عفو في 2 فبراير 2020، ليتضح إصابته بسرطان الرئة الذي ظل يعالج منه حتي وفاته أمس.

وشقيقه أحمد صبحي محكوم عليه بذات القضية بالمؤبد، وما زال بالمعتقل هو و56 من الأبرياء الذين تم تقديمهم ككبش فداء في هذه القضية بينما القتلة الجناة أحرار.

وقال حساب “الدِڪتوُرٍة” أن “عمو طارق صبحي رحل امس من دنيا السراب يشكو ظلم البشر اللي حرموه جورا من حضن عيلته، عمو زي اكثر من 200 الف معتقل حرمنا حتي من زيارتهم واما يموتوهم بالسجن او يخرجوهم بالموت، المعتقلين يا رب”.

وأضافت “كم مثل عمو طارق صبحي مات بالإهمال الطبي او منع الطعام والتعذيب او عمل تجارب سريريه عليهم ليخرجوا بالموت”. وأوضحت أن اكثر من ربع مليون مثله بسجون مصر، اللهم انا استودعناك اياهم فأحفظهم ونجهم وانتقم ممن ظلمهم وحرمنا منهم“.
أقدار نافذة
نفر من قدر الله إلى قدر الله”.. كانت العبارة على لسان أغلب المعزين والخاطبين سلوى قلب ابنته وطمأنتها إلى الرضا والتسليم والاسترجاع. حيث تحدثت ابنته ضحى عن فرحتها أثناء إخلاء سبيله بعفو إداري في فبراير الماضي، وكتبت في 7 يوليو الماضي تذكيرا باعتقال والدها في يوليو 2013، وخروجه ثم اكتشافهم إصابته في 6-7-2020 بإصابته بسرطان رئه ممتد للعمود الفقري“.
وكتبت “انقضى العام السابع وبدأ الثامن.. في يوم عصيب جُمع فيه 62 معتقلا، كانوا يرون بعض لأول مرة في مديرية الأمن! تحت تهم واحدة وظلم واحد وبطش واحد.. أول قضية سياسية يزج بأصحابها في السجن، السجن ذلك العالم الموازي الذي مهما تحدثت عنه لن أتمكن من وصفه أبداً.

وأضافت “اصطفى الله منها اثنين #محمود_سعدالدين أول شهيد إهمال طبي و#محمود_رمضان أول شهيد ينفذ فيه حكم الإعدام، ومنّ الله على بعضهم بالخروج، وآخرون في سجن برج العرب، ومنهم في وادي النطرون، ومنهم في سجن جمصة.. فاللهم أنزل السكينة والصبر على قلب أهل من ارتقى منهم وتولاهم وأنت الولي الحميد .. وعجّل بالفرج لمن يمكثون خلف القضبان لعامهم الثامن!! اجعل هذا العام يغاث فيه الأهالي يا ربي كما مننت على أبي ورويت قلبي بخروجه .. #احرار_سيدي_جابر“.

وعلقت رحمة طارق “حق الناس دي حيخدوه في محكمة كبرى على رؤس الأشهاد حقيقي الإخوان تحملوا ظلم لم يتحمله أي فصيل، وده لأنهم أشرف ناس في المجتمع والى عاوز يعارض براحته انا بقول كلمة حق لعلها تشفعلي عند ربنا، لهم اخطائهم بس هما مش ملايكه لكن يفضلوا أفضل ناس في المجتمع وتربيتهم واخلاقهم باينه في كل وقت على شبابهم وبناتهم اللهم فرج كربهم وصبرهم على بلائهم، اربط على قلب ضحى وأهلها يارب، وأنزل والدها منزل الشهداء“.

 

*السيسي عزز موقف إثيوبيا ضد مصر بشأن الصراع على المياه

إعلان إثيوبيا مؤخرا أنها لن تتأثر بالضغوط الأمريكية بشأن سد النهضة تحت أي ظرف من الظروف ولن تسلم مصلحتها الوطنية لأطراف أخرى؛ هو انعكاس لموقف قوى، فكيف وصلت أديس أبابا إلى هذا  الوضع القوي بعد 7 سنوات من انقلاب 3 يوليو الذي قاده عبدالفتاح السيسي وزير الدفاع الذي عينه الرئيس محمد مرسي لكنه غدر به وبالمسار الديمقراطي وبالثورة كلها طمعا في الحكم وترجمة لمؤامرة إقليمية كبرى تستهدف وأد أي توجهت ديمقراطية في مصر باعتبارها تمثل تهديدا للكيان الصهيوني.

وبعد سنوات من المفاوضات العبثية باتت حكومة الانقلاب على يقين تام بأن مسار التفاوض لم يعد مجديا رغم التحذيرات التي أطلقها معظم الخبراء والمتخصصين بهذا الشأن وأن إثيوبيا تستدرج القاهرة نحو مفاوضات عبثية على غرار المفاوضات الصهيونية الفلسطينية التي انتهت بعد عقدين من الزمان إلى لا لشيء. ولعل هذا هو سبب انسحاب القاهرة والخرطوم في 5 أغسطس من جولة المباحثات الثلاثة برعاية الاتحاد الإفريقي.

وقد أسهمت سياسات قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي في تعزيز الموقف الإثيوبي على حساب الموقف المصري الذي بات هشا وضعيفا ويجد نفسه في ورطة كبرى وعاجزا عن إيجاد حل لأكبر أزمة تهدد الأمن القومي المصري منذ قرون.

أولا،  توقيع السيسي على اتفاق المبادي بالعاصمة السودانية الخرطوم في مارس 2015م، مثَّل شرعنة للسد الذي يخالف القانون الدولي الذي ينص على ضرورة موافقة دول المصب على مثل هذا السد العملاق، وقبل توقيع السيسي كان السد مخالفا للقانون الدولي لكن السيسي أكسب السد شرعية مفقودة من أجل الحصول  على شرعية لنظامه الذي اغتصب الحكم بانقلاب عسكري.

ثانيا، موافقة السيسي على السد وإكسابه شرعية كانت مفقودة أتاح لأديس أبابا أن تحصل على تمويلات دولية كانت غير قادرة على الحصول عليها قبل توقيع اتفاق المبادئ بالخرطوم، فجهات التمويل الدولية كانت تمتنع عن المشاركة والإسهام في تمويل السد قبل اتفاق المبادئ باعتباره إجراء يخالف القانون الدولي، وهو المانع الذي زال بتوقيع السيسي.

ثالثا، انخراط السيسي في مسار التفاوض العبثي ضيّع على مصر الوقت وجعل إثيوبيا تفرض السد كأمر واقع رغم جميع المؤشرات التي كانت تؤكد أنه مسار عبثي بلا جدوى. وينصح كبير خبراء المياه بالأمم المتحدة سابقا، وأستاذ الموارد المائية بمركز بحوث الصحراء، أحمد فوزي دياب، بالانسحاب من المفاوضات باعتبار “أن المحادثات لا جدوى منها، وهدفها الوحيد هو تضييع الوقت”، داعيا إلى “التوجه إلى مجلس الأمن الدولي، وإظهار الوجه الخشن للحكومة الإثيوبية، وعدم الاكتراث بمزاعمها التي لا تنتهي سواء عن مصر أو السد أو المفاوضات“.

رابعا، عزز السيسي مواقف إثيوبيا بعقد صفقات سلاح مليارية دون الحصول على سلاح واحد قادر على توجيه ضربة عسكرية للسد والحيلولة دون اكتمال إنشائه، فبعد المسافة من جهة وعدم وجود سواحل بحرية لأثيوبيا جعل توجيه ضربة عسكرية مباشرة للسد أمرا بالغ الصعوبة وجميع أنواع الطائرات التي يملكها الجيش المصري حاليا غير قادرة على الطيران لهذه المسافات الطويلة.

خامسا، يتجه نظام السيسي نحو اقتناء طائرات سو 35 روسية الصنع وهي طائرات قادرة على توجيه ضربة للسد، في ظل معارضة أمريكية لهذه الصفقة باعتباره تهدد التفوق الصهيوني على جميع دول المنطقة. لكن موافقة السيسي على إنشاء السد في اتفاق المبادئ بالخرطوم سنة 2015م جعل السد معترفا به دوليا والقوانين الدولية تمنع ضرب مثل هذه المنشآت حتى في أوقات الحرب، لأن السد بدأ فعليا في حجز المياه وهناك حوالي 5 مليارات م مكعب أمامه وإذا جرى ضرب السد فإن هذه الكمية من المياه كفيلة بتدمير عدة سدود سودانية صغيرة وقرى بأكملها.

سادسا، أضعف السيسي الموقف المصري بانقلابه في منتصف 2013م حيث أسهم هذا الانقلاب في تمزيق النسيج المجتمعي المصري وأدخل مصر في نفق مظلم لما تخرج منه بعد وتحولت مصر إلى دولة دكتاتورية تحكمها فاشية عسكرية طاغية، وسمعة النظام في مصر بالغة السوء حتى من أقرب حلفائه، فالرئيس الأمريكي دونالد ترامب طالما نقل عنه سبه للسيسي بأقذع الألفاظ فهو دكتاتوره المفضل وهو السفاح الذي لا يكفّ عن التسول وطلب المساعدة.

سابعا، هناك أيضا الفيتو الصيني، فهناك استثمارات صينية كبيرة في السد، من ثم تدرك إثيوبيا أن مجلس الأمن لن يستطيع إصدار قرار ضدها لوجود الفيتو الصيني الداعم لها، كذلك تعلم جيدا أنّ واشنطن تعتمد عليها بشكل كامل في حماية منطقة القرن الإفريقي، فهي من دعمت جنوب السودان حتى انفصل عن السودان، وهي التي أوقفت شباب المحاكم الصومالية، لذلك هي تعرف جيدا أن تحالفها مع واشنطن لن يتأثر بموضوع السد”. وبالتالي يرى المحلل السياسي ممدوج المنير أن انسحاب مصر والسودان من المفاوضات هو والعدم سواء و”سواء انسحب الوفد المصري أم لا، كل هذا زوبعة في فنجان، السيسي وقّع على الاتفاقية في 2015 وانتهت القصة، وتحالف أديس أبابا مع واشنطن وبكين يضمنان لها موقفا قويا في الملف”، وفق تقديره.

 

*السودان يقاطع محادثات سد النهضة.. ماذا عن قائد الانقلاب؟

أكد السودان أنه سيقاطع مفاوضات سد النهضة اليوم الاثنين؛ لعدم التزام إثيوبيا بالأجندة المتفق عليها، وكانت إثيوبيا قد أعلنت استئناف مفاوضات سد النهضة، فيما صرح مصدر حكومي سوداني بأن الخرطوم ترفض العودة للمفاوضات من دون التزام أديس أبابا بالأجندة المتفق عليها.

وحسب المصدر السوداني فإن الأجندة المتفق عليها تنحصر في قواعد الملء والتشغيل للسد، مشيرا إلى أن الوسيط الإفريقي طرح العودة للتفاوض ومناقشة التحفظات خلال المناقشات وهو المقترح الذي رفضه السودان. والأسبوع الماضي علقت مصر مشاركتها في مفاوضات سد النهضة، مؤكدة أن إثيوبيا لم تقدم أي قواعد لتشغيل السد.

الدكتور الصادق شرفي مستشار الوفد السوداني المفاوض الأستاذ بجامعة الخرطوم، رأى أن المتتبع لمفاوضات سد النهضة منذ عام 2011 حتى عام 2015 يلاحظ أن إثيوبيا كانت تقدم معلومات قليلة جدا بشأن السد وتم الاتفاق في اتفاق المبادئ على أن تكون إجراءات بناء السد بالتوازي مع استكمال إجراءات أمان وسلامة السد.

وأضاف “شرفي”: أن إثيوبيا لديها مصفوفة خاصة باستراتيجيتها في التفاوض، واستفادت من هذه الاتفاقية لمواصلة البناء والملء وكانت تميل إلى جعل المفاوضات بلا نهاية تدريجيا لأخذ السودان ومصر إلى النقاط التي تريدها دون التوقيع على اتفاق ملزم، ومن ثم فإن موقف السودان يأتي بعد أن استشعر أن المفاوضات لا نهاية لها طالما إثيوبيا في جميع المراحل ترفض الاتفاق حتى اكتمال الملء وبداية التشغيل.

وأوضح “شرفي” أنه بالنسبة لمرحلة التشغيل ترفض إثيوبيا التفاوض حول هذه النقطة ويبدو أنها ليست لديها برامج واضحة لتشغيل السد لأنه يهدف إلى إنتاج الكهرباء واستهلاك إثيوبيا من الكهرباء قليل حاليا، ومن المقرر أن يزيد مع السنوات الأولى للتشغيل وبالتالي تعاني إثيوبيا من وجود فائض لديها في إنتاج الكهرباء في السنوات الأولى.

وأشار إلى أنه يمكن للسودان تعلية السدود الخاصة به أو إقامة سدود على الحدود وتطوير مشروعات إنشائية في المناطق التي تمثل خطرا عليه لتخفيف الأضرار التي قد تترتب على انهيار سد النهضة .   

بدورها رأت نجلاء مرعي، أستاذ مساعد العلوم السياسية وخبيرة الشئون الإفريقية، أن إثيوبيا لم تلتزم بالأجندة المتفق عليها فيما يتعلق بقواعد الملء والتشغيل بل قدمت مسودة خطوط إرشادية لقواعد الملء فقط، وقالت إنه لن يتم الحديث في التشغيل إلا بعد إبرام اتفاقية لدول حوض النيل.

وأضافت أن الخارجية الإثيوبية ذكرت أنها لن توقع أي اتفاق يشترط تمرير حصص محددة من المياه وأنها تراعي المخاوف في دول المصب، وهو ما يشير بكل وضوح إلى التعنت الإثيوبي، وعلى مصر إثبات هذه المخالفات الإثيوبية تحت منصة الاتحاد الإفريقي مع ضرورة أن يرفع الاتحاد الإفريقي تقريرا لمجلس الأمن بهذه المخالفات وفقا للفصل الثامن من ميثاق الأمم المتحدة.

 

*طاقم مصر للطيران يصيب 70 عاملا بشركة “إيرباص” في كندا بكورونا

تسبب وفد من شركة “مصر للطيران” وصل مصنع إيرباص في كندا لاستلام طائرة طراز A220-300″ إيرباص في إصابة 70 عاملا من إيرباص بفيروس كورونا.

وقالت وكالة ” Cogeco News” الكندية إن وفد مصر للطيران المسئول عن تفشي طائرة إيرباص إيه 220 ميرابل في كيبيك، وثبت أن بين 70 إصابة والموضوعوين في الحجر الصحي بينهم نحو 13 موظفا ظهرت نتيجة تحاليلهم إيجابية، ويجدون أنفسهم في الحجر الصحي في شركة إيرباص بعد زيارة وفد من مصر للطيران في منشأة إيرباص A220 في ميرابل، في العاصمة الكندية كيبيك.

وعلمت شركة “Cogeco News” أن مرور وفد من شركة مصر للطيران إلى مقر شركة إيرباص في ميرابل الأسبوع الماضي مسئول عن تفشي حالات الإصابة بفيروس كوفيد -19″ بين العاملين بالشركة. وأفادت الوكالة أفادت أن ثلاثة من أصل 22 مسافرًا ثبتت إصابتهم بالفيروس التاجي وتأثر أيضًا اثنان من الموظفين. وأنه بعد أربعة أيام، تمت مراجعة الميزانية العمومية بالزيادة، في حين أن 13 موظفًا إيجابيًا وحوالي 70 عاملاً الآن في الحجر الصحي.

ومنذ أول أغسطس أعلنت “مصر للطيران” عن إلغاء جميع رحلاتها المجدولة المتجهة إلى الكويت اعتبارا من أول الشهر الجاري ولحين إشعار آخر؛ وذلك في ضوء القرار الذي أعلنته هيئة الطيران المدني الكويتية بوقف الرحلات التجارية من ٣١ دولة ومن بينها مصر في ضوء التداعيات المترتبة على انتشار فيروس كورونا.

وفي 3 أغسطس الجاري منعت الكويت دخول المصريين وغيرهم من الدول المحظورة عبر “الترانزيت” إلا بعد الاستقرار 14 يومًا في الدولة الوسيطة وتحليل “PCR”.

 

*اعتصام 1300عامل بشركة “سيراميكا جرانيتو” وتهديدات باعتقالهم بتهمة “الإخوان”

واصل أكثر من 1300 عامل بشركة الأفق للاستثمار والتنمية الصناعية سيراميكا جرانيتو”، اعتصاماً داخل مقر العمل بالمنطقة الصناعية بمدينة السادات؛ احتجاجاً على تصميم الشركة على مخالفة القوانين فيما يخص أيام الراحة؛ والإجازات والعلاوات والأرباح السنوية، بالإضافة لثبات قيمة بدل الوجبة المقدرة بـ 300 جنيه منذ نشأت الشركة حتى الآن، مع تأخر صرف بدل الإضافي.

وكشف معتصمون فى تصريحات لهم أن وزير الصناعة السابق “مختار خطاب” فى عهد المخلوع حسنى مبارك، يواصل انتهاك حقوق العمال ويوقف الحوافز والبدلات والرباح، بل ويهدد العمال باعتقالهم بتهم الانتماء للإخوان فى حال استمرار الاعتصام

تهديد بالاعتقال

ولفتوا إلى أن أغلب المديرين يمارسون تعنتا ضد العمال بصورة مجحفة، ويحولونهم للتحقيق دون أية أسباب منطقية، دلل العامل على ذلك بإحالة بعضهم للتحقيق والخصم من راتبهم اذا رفضوا طلبات “شخصية” لرؤساء الاقسام والمديرين.

وأكدوا أن  أخر كروت الإرهاب، استدعاء 11 عاملا للأمن الوطني وتم تصوير هوياتهم الشخصية وهددوا بأنهم إذا استمروا في الاعتصام فانهم سيعتقلون ويتهمون بالانتماء للاخوان.

مطالب مشروعة

يذكر أن العمال تقدموا بأكثر من شكوى لعدة جهات من بينها وزارة القوى العاملة، التي قامت بدورها بإمرام اتفاقية مفاوضة جماعية بين ممثلي العمال وممثلي الإدارة بمقر الوزارة في ديسمبر الماضي، حيث ألزمت الاتفاقية الشركة بمنح العاملين بالوردية الأولى يوم راحة بعد كل خمسة أيام عمل، ومنح الوردية الثانية والثالثة يوم راحة واحدة، بالإضافة إلى يوم إجازة من رصيد الإجازات السنوية، ويتم التناوب بين الورديات ليصبح مجموع الإجازات السنوية لجميع العاملين 34 يوما، فضلا عن ستة أيام عارضة، وسبعة أيام طبقا للقرار الوزاري الخاص بتحديد الأعمال الصعبة والخطرة والمضرة بالصحة التي يستحق العاملين بها زيادة الإجازة الاعتبارية لمد سبع أيام، كما يحق لهم التقدم بإجازاتهم السنوية في غير المواعيد الأسبوعية المحددة لهم، وذلك في حدود 13 يوما سنويا (6 أيام عارضة، و7 أيام اعتيادية)، وذلك مع تمتع جميع العاملين بالحصول على أجرهم كاملا.

اتفاقية رسمية

وبحسب العمال المعتصمين يصبح مجموع ما يحصل عليه العامل من إجازات سنوية 47 يوما لجميع العاملين بالشركة، ما عدا العاملين الإداريين، حيث منحتهم الاتفاقية يوم راحة أسبوعية بعد كل 5 أيام عمل، بالإضافة إلى يوم إجازة من الرصيد السنوي ليكون مجموع ما يحصل عليه العامل 52 يوما إجازة، فضلا عن 11 يوما لمن أمضى عاما بالشركة ليصبح مجموع الإجازات لكل عامل 63 يوما إجازة سنوية، كما تمنح الشركة لمن أمضى بها 10 سنوات يوم إجازة سنوي ليصبح مجموع ما يحصل عليه العامل من إجازات هو 52 يوما إجازة سنوية، بالإضافة إلى 20 يوما إجازة يحددها العامل بنفسه وبذلك يصبح مجموع ما يحصل عليه من إجازات 72 يوما.

وألزمت الاتفاقية طرفي العمل والإنتاج بتنفيذ الاتفاقية بحسن نية، يمتنع علي كل منهما القيام بأي أفعال أو اتيان أي إجراءات من الممكن أن تعيق تنفيذ أحكامها أو تهدف إلى التنصل من تنفيذها أو تمس العاملين، مع عدم الإخلال بأحكام قانون العمل والقرارات الوزارية الصادرة نفاذا له، والمزايا المكتسبة للعاملين بالشركة الواردة بصدر الاتفاقية.

يذكر أن العمال بدأو إعتصامهم منذ الخميس الماضي مع الحفاظ على دوام العمل وعدم تأثر الإنتاج حتى الأن! كذلك تعمد إدارة الشركة عدم صرف راتب شهر يوليو إلا بعد العيد، مما حرم غالبية العمال من الاحتفال، وبالتبعية حرمان أسرهم، ناهيك عن محاولات إدارة الشركة تشويه الاعتصام كحق قانوني يجيزه القانون والدستور، بادعاء أنهم إخوان كعادة كل أصحاب الأعمال الفترة الأخيرة، في محاولة منهم للضغط على العمال، وتهديدهم لفض الاعتصام.

 

*الأطباء” تنعى الشهيد الـ144 وتؤكد صرف ١٢ مليون جنيه لمصابى كورونا من أعضائها

نعت النقابة العامة للأطباء الشهيد الدكتور ربيع النجار أخصائي الأطفال بمستشفى كفر الزيات، المتوفى بسبب إصابته بفيروس كوڤيد19، ليصبح الضحية رقم (144) فى حربهم ضد الفيروس القاتل.

كما نعت الأطباء الشهيد الدكتور جمال حسين مازن استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة بسوهاج، الذي توفي بمستشفى عزل معهد القلب والجهاز الهضمي بسوهاج بعد إصابته بڤيروس كوڤيد19.

12 مليونا لمصابى كورونا

فى سياق متصل، صرحت د. إيمان سلامة مقررة اللجنة الاجتماعية بمجلس النقابة أن اتحاد المهن الطبية قام بتسليم الدعم المالي لعدد ٦٠٨ أطباء أصيبوا بفيروس كورونا المستجد بإجمالي ١٢ مليونا و١٦٠ ألف جنيه منذ بداية الجائحة إلى الآن، وحاليا تتم مراجعة طلبات الدعم المقدمة من (٢٥٢٠) طبيبا آخرين وإرسالهم للاتحاد تمهيدا للصرف.
وأضافت أنه يجرى مراجعة طلبات الدعم من اسر الشهداء تمهيداً لإجراءات الصرف حيث تم استلام ١٥ طلب دعم وفي انتظار الطلبات الأخرى.

يأتى هذا تنفيذا لقرار مجلس النقابة العامة بدعم الأطباء المصابين بفيروس كورونا بمبلغ ٢٠ ألف جنيه تصرف من اتحاد المهن الطبية ودعم أسر الشهداء من الأطباء جراء الإصابة بالفيروس بمبلغ ١٠٠ ألف جنيه تصرف مناصفة من الاتحاد ونقابة الأطباء.

مقررة اللجنة الاجتماعية بمجلس النقابة أكدت أن الدعم المالي يعد مشاركة من النقابة في تحمل جزء من الأعباء عن الأطباء المصابين وتشجيعاً لهم لما بذلوه في محاربة الوباء ودعماً لأسر الشهداء.. كما نجدد المطالبة بحقوق الأطباء في بدل عدوى عادل ومعاش استثنائي لأسر الشهداء وتعويض مالي مناسب لهم.

فى شأن آخر، مازالت أزمة تكليف أطباء دفعة مارس 2020 قيد التفاوض مع المسئولين حيث تم خلال الفترة الماضية عقد العديد من المباحثات للوصول إلى حل بدلاً من نظام تكليف به العديد من المشكلات ظهرت فى تكليف الدفعة التكميلية سبتمبر 2019 وهو ما يثير القلق عند تطبيقه على دفعة عددها يزيد عن 8 الآف طبيب.

وأكدت نقابة الأطباء أنها لم تدخر جهدًا فى محاولة الوصول إلى حلول.. وأنه لا صحة لبعض الشائعات والبيانات التي انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي التى تقول ان الأزمة انتهت! والنقابة تؤكد حقوق شباب التكليف دفعة مارس ٢٠٢٠ فى الاستجابة لمطالبهم المشروعة فى نظام تكليف متعارف عليه ويحقق مصلحة الجميع بدلاً من نظام كل بنوده تشير إلى طريق الفشل. ونهيب بالاستماع لصوت شباب الأطباء حتى لا ندفعهم للطريق المحتوم إما الاستقالة أو الهروب للخارج.

 

*اتفاقيات التنقيب الدولية تؤكد تنازل السيسي لـ”اليونان” عن غاز وبترول مصر

قال الباحث خالد فؤاد المتخصص في شئون الطاقة وقضايا الشرق الأوسط إن التطور الأخير بشأن ترسيم مصر واليونان حدودهما البحرية أرادت به مصر إعطاء الحق لليونان تخطي الاتفاقية التركية الليبية ومنح مسوغ للكيان الصهيوني وقبرص واليونان بإنشاء خط للغاز East Med، وفق ما أعلنوه قبل شهور وصولا إلى أوروبا، فضلا عن خسارتها موقعها كمنصة إقليمية في المستقبل، وما يتبع ذلك من خسائر اقتصادية وفقدان لنفوذ ودور جيوسياسي مهم في منطقة شرق المتوسط.

واستدل “فؤاد” على ذلك في تقرير نشره له موقع قناةTRTعربي، بعنوان “ماذا خسرت مصر بتوقيع اتفاق ترسيم الحدود البحرية مع اليونان؟”، بقوله: “إذا كنا نريد أن نتصور حجم الاستثمارات التي يمكن أن تخسرها مصر بسبب الاتفاقية الموقعة مع اليونان فإننا بحاجة إلى النظر إلى الاتفاقات المبدئية التي توصلت إليها مصر في فبراير الماضي مع كبرى شركات النفط والغاز العالمية (Exxon Mobile – Chevron – Shell – BP – Total)، التي من المفترض أن تقوم بالتنقيب والاستكشاف والحفر في المياه العميقة أمام السواحل الغربية لمصر في عدة مناطق، من ضمنها نفس المنطقة التي أصبحت تحت السيادة اليونانية بعد توقيع الاتفاقية، وهو ما يعني خسائر لاحتياطات غاز محتملة في تلك المياه كان يمكن أن تمنح مصر مكاسب اقتصادية هائلة“.

أما الدليل الثاني الذي ساقه على تحقق هذه الخسارة كان من “الرفض المصري المستمر منذ سنوات لترسيم الحدود البحرية مع اليونان بسبب إهدار الرؤية اليونانية مساحة ضخمة من المناطق الاقتصادية الخالصة المصرية“.

وأضاف متعجبا “وهو ما تم التنازل عنه بعد موافقة مصر على ترسيم الحدود البحرية مع اليونان وفقًا لقانون البحار ووفقًا للرؤية اليونانية، وهو ما يعني خسارة مصر مساحات مائية هائلة في منطقة واعدة بالثروات تسعى أغلب دول المنطقة للحصول على أي مساحة مائية مهما كانت صغيرة فيها تمكنهم من التنقيب عن النفط والغاز.

تهديد معلن

وقال الباحث إنه من “التهديدات الرئيسية للاستراتيجية المصرية هي مشروع خط غاز East Med الذي تسعى إسرائيل إلى الشروع في إنشائه بجدية، إذ يبدأ الخط من إسرائيل ويصل إلى أوروبا مرورًا بقبرص واليونان وإيطاليا“.

ويلقى الخط دعمًا من الاتحاد الأوروبي الذي يراه كأحد مصادر الغاز البديلة التي يسعى إليها في سبيل التقليل من الاعتماد على الغاز الروسي الذي يسيطر على أكثر من ثلث واردات الغاز لأوروبا، ويعد خط East Med تهديدًا واضحًا ومباشرًا للمصالح المصرية، إذ يعني في حال تم إنشاء الخط خسارة مصر دورها المستقبلي كمنصة إقليمية لتصدير الغاز الطبيعي في شرق المتوسط.

وحذر من أنه ليس من مصلحة مصر بأي حال من الأحوال إنشاء وإنجاز خط East Med، وهو الأمر الذي جعل اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين تركيا وليبيا تتوافق مع المصلحة المصرية، لأن الاتفاقية تمنع مرور خط East Med لاستكمال طريقه إلى أوروبا إلا بموافقة الجانب التركي، وهو أمر يبدو صعبًا في ظل الأزمات التي لم تحل بين تركيا من جهة وبين اليونان وقبرص من جهة أخرى.

وخلص الباحث إلى أن التنازل الجديد “سيناريو متكرر منذ اتفاقية تيران وصنافير وإعلان مبادئ سد النهضة التي تم فيها إهدار حقوق مصر التاريخية والتفريط في مقدرات الوطن“.

وختم قائلا “يبدو أن تلك السيناريوهات لن تتوقف وستكون قابلة للتكرار ما دامت استراتيجية النظام المصري تعاني من ارتباك وتخبط في تحديد الأولويات التي تتعلق بالأمن القومي المصري، وفي الاختيار بين تحقيق مصالح مباشرة لمصر أو الانحياز إلى مصالح حلفاء النظام المصري في المنطقة“.

 

*عودة مستشفى الحجر بالنجيلة هل بدأت الموجة الثانية لكورونا؟

أعلن مستشفى النجيلة للحجر الصحي في مطروح إعادة فتح أبوابه بعد ظهور حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا.

كما أعلنت الحكومة الإيطالية أمس عن 347 إصابة جديدة بفيروس كورونا، كما سجلت فرنسا يوم الجمعة أكثر من 2000 إصابة جديدة في أعلى حصيلة يومية منذ شهر مايو ليرتفع عدد المصابين في فرنسا إلى 198 ألف إصابة منهم 30 ألف حالة وفاة كما بدأت بريطانيا فرض قيود على مجموعة من المدن شمال إنجلترا عقب تزايد حالات الإصابة كما تظاهر عدد من العاملين في القطاع الصحي وطلبوا من بوريس جونسون رئيس الحكومة الاعتراف بجهودهم.

وقال الدكتور مصطفي جاويش المسئول السابق بوزارة الصحة، إن الفترة الماضية شهدت زيادة في أعداد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا، وهذا يتفق مع تحذيرات منظمة الصحة العالمية من موجة ارتدادية لفيروس كورونا.

وأضاف جاويش خلال مداخلة هاتفية أنه خلال فترة عيد الأضحى اتخذت حكومة السيسي سلسلة من الإجراءات الاحترازية، في المقابل مع انطلاق الدعاية الانتخابية لمجلس الشيوخ وغياب الاجراءات الاحترازية يتوقع ارتفاع أعداد الإصابات مرة أخرى.

وأوضح جاويش أن مجلس الوزراء أصدر قرارا بعودة الرحلات الجوية بدء من 15 أغسطس الجاري وسيسمح بدخول جميع المسافرين إلى مصر بشرط أن يكون المسافر أجرى مسحة بي سي آر قبل 72 ساعة واستثنى المصريين وهو ما ينذر بكارثة كبيرة لأن مسافر قد يصاب بعد إجراء المسحة، كما ان منظمة الصحة العالمية حذرت من شهادة مزورة للخلو من الفيروس .

وأشار جاويش إلى أن بريطانيا أغلقت إقليم مانشستر لظهور موجة ثانية من فيروس كوورنا، وسبقها إغلاق منطقة ليستر، ورفي شمال أسبانيا ظهرت موجة ثانية وأيضا شهدت إيطاليا زيادة مستمرة منذ 3 أيام ووصلت أمريكا أمس إلى 5 ملايين إصابة بكورونا كما تشهد البرازيل انتشارا واسعا للفيروس.

ولفت إلى أن المتحدث الإعلامي لوزارة الصحة قال إن الوزارة لا زالت توزع حقائب العلاج على المصابين المحتمل إصابتهم بفيروس كورونا دون إجراء فحص بي سي آر وهو ما يعني أن الإعلان يتم فقط عن الحالات المؤكدة، مضيفا ان تسجيل 4992 حالة وفاة من إجمالي 95314 مصاب تكون نسبة الوفاة 5.2 وهي أعلى من النسبة العالمية التي تبلغ 3.9 .

ونوه جاويش إلى أن الحديث عن الموجة الثانية يجب أن يستند إلى حقيقة ثابتة وهي أنه في كل الأوبئة السابقة كانت الموجة الثانية أشد وأعنف من الأولى، مضيفا أن الفيروس شهد تحورا في الطبقة الخارجية وبات قادرا على الانتشار بصورة أكبر وهو ما يجعل دائرة انتشار الموجة الثانية تتسع.

 

About Admin

Comments are closed.