الجمعة , 24 مايو 2019
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » الأخبار الإقليمة » 80 استشهادية من الساحل الإفريقي على استعداد لتنفيذ عمليات في أوروبا وامريكا

80 استشهادية من الساحل الإفريقي على استعداد لتنفيذ عمليات في أوروبا وامريكا

80 استشهادية من الساحل الإفريقي على استعداد لتنفيذ عمليات في أوروبا وامريكا

كشف مصدر جزائري أن 80 (استشهادية)من جنسيات مختلفة تتخذن من منطقة الساحل الإفريقي معقلا لهن، أبدين استعدادهن لتنفيذ عمليات في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

وأجرت صحيفة ‘الشروق’ الجزائرية حوارا مصوّراً في مدينة غاو شمالي مالي التي سقطت بأيدي الإنفصاليين الأزواد والحركات الجهادية في نيسان/إبريل الماضي، مع امرأة بريطانية إسمها الحقيقي إيزابيل وتدعى أم عبد الله، قالت فيه ‘لقد قدمنا إلى أرض الإسلام غاو بعد أن وجبت علينا الهجرة في سبيل الله.. وأنا كامرأة مسلمة مؤمنة هاجرت برفقة أولادي الـ 5 وزوجي الفرنسي من مدينة لندن إلى أرض الإسلام غاو’.

وأضافت ‘قادمون إليك يا فرنسا ويا أمريكا ويا إنجلترا بالعمليات الإستشهادية’، مؤكدة أنها وغيرها من نساء من وصفتهم بالمهاجرين من أوروبا مستعدات للقيام بعمليات عسكرية في قلب أوربا وإنجلترا وأمريكا ‘انتقاما لما وقع للمسلمين في الأراضي التي يحتلها الأمريكان أو قوات حلف الناتو’.

وفي ردها على سؤال حول عدد العائلات المهاجرة من أوروبا إلى أرض الأزواد، قالت أم عبد الله ‘الحمد لله، نحن ما يزيد عن 80 إمرأة وأخت من فرنسا وإيطاليا وباكستان كلنا مستعدات للتضحية والموت’.

وعن الأسباب التي دفعتها للسفر من بريطانيا إلى أرض الأزواد، قالت أم عبد الله ‘لقد خرجت برفقة عائلتي من أجل الله، وتركنا الدنيا خلفنا، لم تخدعنا بهرجة الدنيا والحضارة الغربية’، مشيرة إلى أن ‘قضية فلسطين والقدس والمسجد الأقصى في القلب، ونحن لم ننساها أبدا، بل سنجعل من هذه الأرض وغيرها من أرض الإسلام نقطة لتحرك الجيوش والعمليات العسكرية ضد النصارى واليهود الصليبيين’.

الى ذلك كشف تقرير دولي أن عمليات اختطاف الرعايا الغربيين بالساحل الإفريقي والتي بلغت 53 رعية منذ العام 2003 حققت للجماعات المسلحة في الساحل الإفريقي مداخيل بلغت 120 مليون يورو مقابل إطلاق سراحهم.

عن Admin

التعليقات مغلقة