الخميس , 9 أبريل 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » الأخبار العربية » حملة اعتقالات تطال ناشطين حقوقيين وإعلاميين بالإمارات

حملة اعتقالات تطال ناشطين حقوقيين وإعلاميين بالإمارات

حملة اعتقالات تطال ناشطين حقوقيين وإعلاميين بالإمارات

شبكة المرصد الإخبارية

اعتقلت أجهزة الأمن في الإمارات ناشطين حقوقيين وإعلاميين ليرتفع عدد المعتقلين إلى 67 معتقلا طالبوا بالإصلاحات السياسية في البلاد.
وذكر موقع معتقلي الإمارات أن المعتقلين هما الناشطان ناجي راشد ألنعيمي وماجد الشاعر الشامسي والإعلامي سعيد الشحي صاحب خدمة مصدر الإخبارية ، وأشاروا إلى أن قوات النظام ترفض الكشف عن مكان اعتقالهم أو توجيه أي اتهامات إليهم، متهما السلطات بالسعي لإسكات أصوات المطالبين بالإصلاح في البلاد ، وكشفت تقارير منظمات حقوقية دولية عن تعرض المعتقلين لتعذيب جسدي ونفسي.
وفي نفس السياق ، أدانت منظمات حقوقية حملة الاعتقالات التي تشنها قوات النظام الإماراتي بحق المعتقلين مطالبة بالإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع المعتقلين بسبب عملهم المشروع والسلمي في الدفاع عن حقوق الإنسان والكشف عن مكان احتجازهم.
وشددت على ضرورة اتخاذ الإجراءات التي تضمن سلامتهم الجسدية والعقلية وضمان ممارسة حقوقهم في الدفاع عن حقوق الإنسان دون خوف من الاقتصاص، وطالبت المنظمات الحقوقية السلطات بضمان حرية التعبير والتجمع وتكوين الجمعيات لجميع المواطنين.
ويأتي اعتقال الناشطين الحقوقيين بعد 4 أيام فقط من نشر البعثة الحقوقية التي زارت الإمارات في 30 أكتوبر وحتى 3 نوفمبر الماضيين للتحقيق في قضايا انتهاكات حقوق الإنسان داخل الدولة.
ومن جانبه أصدر حزب الأمة الإماراتي (أول حزب سياسي سلمي في تاريخ الإمارات) بيانا بهذا الخصوص جاء فيه: “إن حزب الأمة الإماراتي يلاحظ وبقلق بالغ هذا الارتفاع في سياسة الاستخفاف بحق المواطنين الإماراتيين في التعبير عن آرائهم ، لأن الخلفية المؤكدة لاعتقال المذكورين إنما جاءت لنشاطهم في التعبير عن آرائهم عبر شبكات التواصل الاجتماعي”.
وأضاف: “مع قناعة الحزب الراسخة بحق التعبير عن الرأي وأن تواصل القمع لن يؤدي إلا إلى زيادة عدد المواطنين الواقفين على حقيقة الأداء القمعي في بلادهم الإمارات، يحذر الحزب من أن هذه السياسة الحمقاء وفي حال عدم تدارك الموقف من قبل عقلاء الإمارات، فإن الموقف مرشح للتطور في كل الاتجاهات”.
ويرى حقوقيون أن جهاز الأمن يتمتع بقابلية القمع المنظم ، وعلى مراحل، ويتقن صناعة القوانين التي تتناسب ومسلسله الأمني لتدمير سمعة الإمارات الحقوقية.

عن marsad

التعليقات مغلقة