السبت , 8 أغسطس 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : الصين

أرشيف الوسم : الصين

الإشتراك في الخلاصات

8 دول عربية تشارك الصين في إبادة 13 مليون مسلم في تركستان

مذابح الأيغورالأيغور إبادة

 السعودية والبحرين والإمارات والكويت وعُمان والسودان وسوريا والجزائر تدعم الصين

8 دول عربية تشارك الصين في إبادة 13 مليون مسلم في تركستان

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

دعت مجلة إنسايد أرابيا الأمريكية شعوب العالم إلى مقاطعة منتجات الصين لوقف الجرائم التي يرتكبها النظام الصيني القمعي ضد مسلمي إقليم تركستان الشرقية “شينجيانج“.

وقالت إنسايد أرابيا في تقرير لها نشرته اليوم: إن السلطات الصينية تخطط لمحو وإبادة 13 مليون من الإيجور المسلمين في شينجيانج، مؤكدة أن الصين تستخدم مجموعة من الإجراءات القمعية لارتكاب مجزرة في الإقليم تضاف إلى أسوأ المذابح التي قادها الشيوعيون في القرن العشرين.

وأشار التقرير إلى وثائق تكشف عن إدارة المسئولين الصينيين شبكة من معسكرات الاعتقال تحتجز ما يصل إلى 3 ملايين من الإيجور.

وأكد أن ما يشهده الإيجور الآن على أيدي السلطات الصينية يعد أكبر اضطهاد لأقلية دينية منذ الهولوكوست، مشيرا إلى أن الوثائق كشفت عن جرائم ضد المسلمين منها التعذيب، والاغتصاب الجماعي، والإعدام العلني، والانفصال العائلي، والتبني القسري، والزواج القسري، والتعقيم القسري، ومخيمات السخرة وغيرها.

وحول موقف المجتمع الدولى أوضح التقرير أن هناك تحالفًا من 22 دولة، بينها الولايات المتحدة، شاركت في توقيع خطاب مفتوح يدعو بكين لوقف جرائمها في شينجيانج مشيرًا إلى أن هناك تحالفًا آخر من 37 دولة معظمها من الشرق الأوسط وإفريقيا، شاركت في توقيع خطاب مضاد لدعم جرائم بكين، منها إيران وباكستان و8 دول عربية هي السعودية والبحرين والإمارات والكويت وعُمان والسودان وسوريا والجزائر.

وكشفت إنسايد أرابيا عن أسماء عدد من الشركات المتورطة في دعم الصين ضد الإيجور مطالبة بمقاطعة منتجات هذه الشركات، ومنها: “كوكا كولا”، و”فولكس فاجن”، و”إتش آند إم”، و”أديداس”، و”كرافت هاينز”، و”جاب إنك”، و”هينيس، و”مورتيز إيه بي”، وغيرها.

مذايح الصين ضد المسلمين

مذايح الصين ضد المسلمين

نص التقرير:

بعد أن أصبحت جرائم الصين ضد سكانها من أصل الإيجور واضحة؛ يتعين على الشركات الغربية إعادة النظر في الطريقة التي تتعامل بها تجاريًا مع الصين، ويجب على المستهلكين فحص وإعادة النظر في قرارات الشراء الخاصة بهم فيما يتعلق بالمنتجات الصينية من مقاطعة شينجيانج.

زودت “تشاينا كابلز” – وهي مجموعة من وثائق الحكومة الصينية المسربة من 400 صفحة – المجتمع الدولي بالدليل القوي الذي يحتاجه للضغط على بكين أو معاقبتها على جهودها المنهجية لمحو وإبادة 12 مليون من مسلمي الإيجور المسلمين.

في شينجيانج استخدمت الصين مجموعة من الإجراءات القمعية التي تستدعي ذكريات أسوأ المذابح التي قادها الشيوعيون في القرن العشرين.

المستندات المسربة مفصَّلة؛ لدرجة أنها تحدد الخطوط العريضة لتوجيهات معلمي المدارس حول الكيفية التي ينبغي أن يخاطبوا بها الطلاب الذين “اختفى آباؤهم”، كما أنها تقدم أيضًا نظرة شاملة حول كيفية إدارة المسئولين الحكوميين الصينيين شبكة من معسكرات الاعتقال التي تحتجز ما يصل إلى 3 ملايين محتجز من الإيجور.

في نهاية المطاف، تثبت هذه الوثائق ما أصبح كومة من الأدلة تشبه جبل إفرست ضد بكين؛ ما يجعل من المستحيل على الدول الأخرى البالغ عددها 192 دولة في المجتمع الدولي أن تغضَّ الطرف عما أصبح أكبر اضطهاد على مستوى العصر الصناعي لأقلية دينية منذ الهولوكوست.

إن روايات التعذيب، والاغتصاب الجماعي، والإعدام العلني، والانفصال العائلي، والتبني القسري، والزواج القسري، والتعقيم القسري، ومخيمات السخرة أصبحت الآن منتشرة وذات مصداقية.

لكن الكشف عن هذا الدليل الهائل لجرائم الصين الجارية ضد الإنسانية لم يفعل الكثير لإقناع المجتمع الدولي بالقيام بأي شيء لوضع حد للمعسكرات والإيذاء.

المجتمع الدولي

في الواقع، تم تقسيم الأمم المتحدة إلى معسكرين فيما يتعلق بالصين؛ يتألف الأول من تحالف من 22 دولة، معظمها ديمقراطيات غربية، بما في ذلك الولايات المتحدة، التي شاركت في توقيع خطاب مفتوح في يوليو الماضى يدعو بكين إلى إنهاء انتهاكاتها لحقوق الإنسان في شينجيانج.

والثاني يتألف من تحالف من 37 دولة معظمها من الشرق الأوسط وإفريقيا، الذين شاركوا في توقيع خطاب مضاد للتعبير عن دعمهم “لتدابير مكافحة الإرهاب” في بكين، وأشادوا بمعسكراتها “المهنية والتدريبية”، في ترديد لدعاية الحزب الشيوعي الصيني.

بشكل لا يصدق؛ يضم المعسكر الثاني عشرات الدول ذات الأغلبية المسلمة، بما في ذلك السعودية وإيران وباكستان والبحرين والإمارات والكويت وعُمان والسودان وسوريا والجزائر.

ولا تعتمد هذه الدول فقط على الاستثمار والتجارة الصينية، بل إنها تعبر أيضًا عن مخاوفها بشأن الجماعات السياسية الإسلامية والقوات الانفصالية المحتملة والقوات المناهضة للنظام.

هذه الديناميات الجيوسياسية إلى جانب حقيقة أن الصين تحتل واحدة من المقاعد الخمسة الدائمة في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة قد أحبطت أي جهد حقيقي للضغط على بكين.

المقاطعة

إن حركة عالمية للمقاطعة وسحب الاستثمارات والعقوبات (بما يشبه تلك المستخدمة ضد حركة الفصل العنصري في جنوب إفريقيا خلال الثمانينيات واستمرار احتلال (إسرائيل) للأراضي الفلسطينية اليوم) تحشد المعارضة المركزة لمعسكرات العمل القسري في الصين هي نوع من العمل الجماعي الذي سوف يكشف نقطة ضعف الصين.

يذكر “أدريان زينز”، باحث متخصص في السياسة العرقية للصين في شينجيانج وزميل بارز في دراسات الصين في المؤسسة التذكارية لضحايا الشيوعية في واشنطن، أن المنطقة تغري المؤسسات بتدريب وتوظيف المحتجزين في معسكرات الاعتقال، تحت توصيف “التعليم المهني والتدريب“.

ويؤكد قائلاً: “تحصل الشركات المشاركة على 1800 يوان (256 دولارًا أمريكيًا) لكل محتجز في المعسكر يقومون بتدريبه، و5000 يوان صيني (713 دولارًا أمريكيًا) لكل معتقل يوظفونه“.

في مقال صدر حديثًا عن مجلة “فورين بوليسي”، يؤكد “زينز” أن بكين تستهين علنًا بانتهاكها للقانون الصيني والقانون الدولي، مشيرًا إلى أن موقع حكومة إقليم شينجيانج يفتخر بأن برنامجه للعمل القسري “قد اجتذب عددًا كبيرًا من الشركات الساحلية للاستثمار وبناء المصانع، ما وسع بقوة العمالة وعزز زيادة الدخل“.

لقد أظهرت العديد من التقارير بالفعل كيف أصبحت الشركات الغربية متورطة” في حملة الصين لاستيعاب شعبها المسلم بالقوة، وتشمل هذه الشركات كوكا كولا”، و”فولكس فاجن”، و”إتش آند إم”، و”أديداس”، و”كرافت هاينز، و”جاب إنك”، و”هينيس”، و”مورتيز إيه بي”، وغيرها.

إذا لم تقم هذه الشركات بإعادة فحص سلاسل التوريد الخاصة بها وتغيير الطريقة التي تؤدي بها أعمالها، فينبغي للمشترين فرض أصواتهم بأموالهم واستهدافهم من خلال حملة مقاطعة وسحب استثمارات وعقوبات.

وأضاف “زينز”: “الحل الوحيد القابل للتطبيق هو اعتبار المنطقة بأكملها ملطخة تمامًا بأشكال مختلفة من العمل القسري. هذا يعني أنه لا يوجد أي شيء يصنع كليًا أو جزئيًا بمنتجات من شينجيانج يجب أن يكون له مكان في سلسلة إمداد نظيفة أخلاقيًا“.

العمالة القسرية

يجب أن تحذو الديمقراطيات الغربية، ولا سيما دول مجموعة العشرين الغنية، حذو الولايات المتحدة في وضع سياسات تمنع استيراد السلع والخدمات المصنّعة بالعمالة القسرية، وهو قانون وضعته الولايات المتحدة منذ سن المادة 307 من قانون التعريفة الأمريكية في عام 1930.

في وقت سابق من هذا العام، طلب البرلمان الأوروبي من الأعضاء طرح اقتراح تشريعي من شأنه أن “يمهد الطريق لفرض حظر كامل على استيراد السلع المورّدة إلى الاتحاد الأوروبي من خلال أشكال الرق الحديثة أو العمل القسري، خاصة العمل القسري للفئات الضعيفة التي يتم ابتزازها في انتهاك لمعايير حقوق الإنسان الأساسية.

تقول مجلة “لاو فار”، وهي مجلة على الإنترنت تركز على القضايا المتعلقة بالأمن القومي: “يمكن للمتخصصين في سلسلة التوريد وخبراء الصناعة مساعدة المشرعين في تصميم نطاق ما يفترض أنه عمالة قسرية، يمكن أن ينطبق الافتراض ليس فقط على البضائع المصدرة من مواقع معينة، ولكن أيضًا على أنواع محددة من البضائع الصينية الصنع التي يُعرف أنها تضم عادة مكونات من شينجيانج.

وترى المجلة ان حملة المقاطعة وسحب الاستثمارات والعقوبات ضد الشركات التي تستمر في استغلال معاناة الإيجور في شينجيانج ستأتي في وقت يعد فيه الاقتصاد الصيني في أضعف حالاته وأكثرها هشاشة منذ عقدين؛ حيث تشهد البلاد انخفاضًا كبيرًا في الصادرات وارتفاعًا حادًا في البطالة.

وأكدت أن هذا من شأنه أن يكشف عن نقطة ضعف الصين في الوقت الذي تؤدي فيه التعريفات التجارية الأمريكية إلى تفاقم المشاكل الاقتصادية في البلاد موضحة أنه إذا كانت مقاطعة المنتجات من منطقة شينجيانج ستنجح، فستحتاج إلى أن يتصرف المجتمع الدولي وكأن حياة 13 مليون شخص من الإيجور تتوقف على تدخله لإنقاذهم وما سيتخذه من إجراءات لوقف جرائم السلطات الصينية ضدهم.

رابط:

https://insidearabia.com/chinas-crimes-against-uyghur-muslims-call-for-global-boycott

 

إثيوبيا تتلاعب بالسيسي وساويرس يهاجم والكنيسة تؤازر. . الثلاثاء 5 سبتمبر. . السيسي أصر على إهانة نفسه في “قمة العشرين”

السيسي ينتظر دوره "بشكل مهين" لمصافحة أوباما خلال قمة العشرين بالصين

السيسي ينتظر دوره “بشكل مهين” لمصافحة أوباما خلال قمة العشرين بالصين

إثيوبيا تتلاعب بالسيسي وساويرس يهاجم والكنيسة تؤازر. . الثلاثاء 5 سبتمبر. . السيسي أصر على إهانة نفسه في “قمة العشرين

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*برلمان العسكر” يسمح بمخالفات البناء مقابل تحصيل 300 مليار جنيه!

كشف معتز محمود، رئيس لجنة الإسكان في برلمان العسكر، عن دراسة اللجنة مشروع القانون الخاص بالتعامل مع مخالفات البناء فى دور الانعقاد الثاني مباشرة، مشيرًا إلى أن حجم الإيرادات التي سيتم تحصيلها نظير التصالح في مخالفات البناء ستتخطى الـ300 مليار جنيه.

 من جانبه قال يسري المغازي، عضو لجنة الإسكان، خلال اجتماع اللجنة، اليوم، إن مصر بها أكثر من مليون و250 ألف حالة مخالفة بناء على مستوى الجمهورية، ما بين تعلية أو مخالفة صريحة، ولهذا لا بد من إصدار تشريع خاص بالتعامل مع هذه المخالفات.

 يأتي هذا في إطار خطة الانقلابيين للحصول على أموال بشتى الطرق، والتي كان آخرها التصالح من كبار اللصوص من رجال أعمال المخلوع مبارك مقابل مبالغ زهيدة للغاية.

 

*تجديد حبس أعضاء فرقة أطفال الشوراع 15 يوما للمرة العاشرة

قرر قاضي المعارضات بشرق القاهرة، تجديد حبس أعضاء فرقة أطفال الشوراع، المتهمين بنشر فيديوهات مسيئة لقائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

كانت قوات الأمن اعتقلت الشبان ، في مطلع مايو الماضي بعد تداول فيديوهات غنائية عبر اليوتيوب، حيث لفقت النيابة تهمة قلب نظام الحكم، وإنشاء جماعة تعمل بعيدا عن مبادئ الدولة.
يذكر أن الشبان تقدموا سابقا بعدة طلبات للاستئناف على قرار تجديد الحبس الصادر في حقهم لكن تم رفضها، وجددت المحكمة حبسهم، اليوم الإثنين، للمرة العاشرة.

 

*سلطات الإنقلاب تعتقل طالبين وتخفيهما قسريا بديرب نجم بالشرقية

اعتقلت قوات أمن الانقلاب العسكري، صباح اليوم الإثنين، طالببين واخفتهم قسريا بعد عدم عرضهم علي النيابة، بديرب نجم.
وبحسب شهود عيان فإن قوات أمن الإنقلاب بمدينة ديرب نجم، شنت فجر اليوم الإثنين
حملة اعتقالات همجية، لعدد من بيوت رافضي حكم العسكر بالمدينة ، ما أسفرت عن اعتقال، إثنين من الطلاب هم: محمد علي إبراهيم محمد، من قرية الصانية “17 سنة”، طالب في الصف الثالث الثانوي الأزهري، وهو مريض بمرض السكر،والده معتقل منذ عدة شهور، و أحمد سعيد الإكراشي، من قرية العصايد “20 سنة، طالب بالفرقة الثانية بكلية التجارة جامعة الزقازيق، واقتادتهما لجهة غير معلومة، ولم يتم عرضه علي النيابة، مما تعد جريمة إخفاءا قسريا بحق الطالبين.
وحملت أسرتا الطالبين، كلا من مأمور مركز شرطة ديرب نجم، ورئيس فرع الأمن الوطني، ومدير أمن الشرقية، ووزير دتخلية الانقلاب المسئولية الكاملة عن سلامتيهما، مناشدة منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان المحلية والدولية التدخل العاجل، لرفع الظلم الواقع عليهما والإفراج عنهما.

 

 

*مصر للطيران: ليس من مصلحة أحد إخفاء نتائج التحقيقات في حادث الطائرة الروسية

قال الطيار شريف عزت، رئيس شركة مصر للطيران، إنه «ليس من مصلحة أحد إخفاء نتيجة التحقيقات، أو طمس أي معلومات فيما يتعلق بحادث سقوط الطائرة الروسية».

وأوضح «عزت» في مداخلة هاتفية لبرنامج «الحياة اليوم»، الذي يعرض على فضائية «الحياة»، مساء الاثنين، أن «هناك لجان تحقيق مشكلة على أعلى مستوى من الخبرات والكفاءات من عدد من الدول، وبالتالي لن تستطيع أي دولة سواء مصر أو غيرها إخفاء أي حقائق».

وأضاف أنه «يتم التعامل مع هذا الحادث بشفافية عالية جدًا من جانب كافة لجان التحقيق، وبالتأكيد سيتم الإعلان عن أي حقائق ملموسة يتم الوصول إليها للرأي العام العالمي».

وعند سؤاله عن موعد الإعلان عن النتائج النهائية للتحقيقات، أجاب «لا أعرف؛ لأن الموضوع خارج شركة مصر للطيران تمامًا، لكن بشكل عام التحقيقات تأخذ وقتًا طويلًا؛ لأن اللجان تدرس تفاصيل التفاصيل بمنتهى الدقة».

وكانت لجنة التحقيق في حادث سقوط الطائرة الروسية المنكوبة قد أعلنت، اليوم الاثنين، انتهاء المرحلة الأولى من عملية اصطفاف أجزاء حطام الطائرة، مضيفة أنه سيتم البدء في المرحلة الثانية لتحديد المناطق والأجزاء التي سيتم التركيز عليها؛ لدراسة علاقة الأسطح ببعضها.

 

 

*فرنسا تحذر: مقاتلو داعش في سرت يقتربون من مصر

حذر وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لو دريان من أن مقاتلى تنظيم داعش قد يهربون إلى مصر وتونس بعد دحرهم من معقلهم بمدينة سرت.
وخلال مؤتمر خاص بوزارة الدفاع في باريس اليوم الإثنين، قال الوزير الفرنسي: “يجب أن نبدأ في التفكير الجاد في مسألة انتشار الإرهابيين بمجرد خلو سرت منهم”، بحسب وكالة فرانس برس.
وتابع: “إنهم لا يختفون، ثمة مخاطرة جديدة ستظهر. بشكل غير مباشر سيشكلون تهديدا على تونس ومصر“.
ورأى جان إيف لو دريان أنه “أمر مخز، ربما لأسباب سياسية في عدم التقاء كافة الدول المتجاورة لبحث هذا الموضوع“.

وبعد أسابيع من الضربات الجوية بقيادة الولايات المتحدة، تمكنت القوات الليبية الموالية لحكومة الوفاق الوطني من استعادة كافة المناطق التي استحوذ عليها الجهاديون في الدولة القابعة بشمال إفريقيا.
وبدأت القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني هجوما جديدا على داعش السبت الماضي في سرت، وذكرت الأحد أن الأمر قد يستغرق أياما عديدة قبل بسط السيطرة الكاملة على المدينة الليبية

 

 

*”الأضحى والمدارس”.. «6» أزمات تحاصر المصريين

مع اقتراب عيد الأضحي المبارك بعد أيام قليلة، ثم بدء العام الدارسي في 24 سبتمبر الجاري، تحاصر المصريين عدة أزمات خانقة، جعلت حياة المواطنين في أعلى درجات الكآبة والنكد، مع عجز الرواتب عن الوفاء باحتياجات المواطنين الأساسية والضرورية.

فأسعار اللحوم والخضروات والسلع ترتفع يوميا، والسكر اختفى من حصص التموين ووصل إلى 9 جنيهات في الأسواق، بينما بلغ سعر أنبوبة البوتاجاز 60 جنيها في عدد كبير من المحافظات مع نقص الحصص وتفاقم الأزمة، وبوادر في أزمة الوقود بعدد من المحافظات، والأخطر هو استمرار أزمة ألبان الأطفال حتى يومنا هذا دون حل، ولا تزال الكميات الموجودة بمنافذ الحكومة لا تكفي احتياجات المواطنين، يتزامن هذا مع ارتفاع أسعار مستلزمات المدارس من ملابس وأدوات مكتبية وحقائب وأحذية، بصورة تفاقم من معاناة المصريين الذين ثبتت سلطات الانقلاب رواتبهم وتركت الأسواق ترتفع بلا ضوابط، ما حول حياة الناس إلى جحيم لا يطاق.

غلاء أسعار اللحوم والسلع

وأكد التقرير الشهري لغرفة القاهرة التجارية عن شهر أغسطس، ارتفاع أسعار معظم السلع الغذائية بالأسواق مقارنة بشهر أغسطس من العام الماضي 2015، حيث ارتفعت أسعار الزيوت و”السمنة” بنسبة 7.8%، واللحوم الحمراء بنسبة 14.1%، والدواجن 3.4%، كما ارتفعت أسعار الخضروات الطازجة بنسبة 37.2%، والفاكهة بنسبة 15.7%.

وفي تقرير لها، اليوم الإثنين 5 سبتمبر 2016، أكدت صحيفة «الشروق» أن سعر كيلو اللحم البلدي لدى الجزارين يتراوح ما بين 90 إلى 100 جنيه، وكيلو اللحم الضاني من 90 إلى 95 جنيها، فيما وصلت أسعار اللحم البتلو إلى ما بين 135 إلى 145 جنيها للكيلو.

السكر بـ9 جنيهات

لا تزال أزمة نقص السكر داخل منافذ وزارة التموين ومحال بقالي التموين مستمرة، منذ اندلاعها مطلع يونيو الماضي، ما أدى إلى زيادة سعر السكر داخل سوق التجزئة ليصل إلى 9 جنيهات بالسوق.

يقول يحيى كاسب، رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة الجيزة: إن أزمة السكر ما زالت متواجدة والبطاقات خالية من سكر التموين، مشيرا إلى أنَّ الأزمة الحالية يقف وراءها قيام بعض التجار بتخزين السكر منذ يونيو الماضي، من أجل التحكم في الأسعار.

وأضاف- في تصريحات صحفية- أن سعر المنتج في سوق التجزئة يصل إلى 9 جنيهات مقارنة بالفترات السابقة، مشيرا إلي أن أكثر من 80% من حاملي البطاقات التموين لم يحصلوا على مقرر السكر منذ شهرين أو أكثر.

مستلزمات المدارس نار

مع الارتفاع الجنوني لسعر الدولار حتى وصل إلى 13 جنيها في السوق السوداء، انتابت أسعار مستلزمات المدارس حالة من الهيجان والفوران، وتضاعفت أسعارها بصورة غير مسبوقة، الأمر الذي يثير استياء واسعا بين المواطنين وأصحاب المكتبات على حد سواء.

وباستنكار وأسى شديدين، يؤكد مايكل منير، صاحب مكتبة لبيع الأدوات المدرسية بالفجالة، أن «الأسعار ولعت نار في خمسة شهور والزباين غضبانة». ويضيف منير أن جميع أسعار المنتجات المصنوعة من الورق ارتفع سعرها بواقع 3 إلى 6 جنيهات للدستة. (20 كراسة– 10 كشاكيل).

ويوضح منير أنهم لا يرغبون في بيع الأدوات المدرسية بأسعار مرتفعة، لكنهم مضطرون لذلك بسبب ارتفاع أسعارها في المصانع المنتجة لها.

ويؤكد عشرة من أصحاب مكاتب بمنطقة الفجالة ارتفاع أسعار الأدوات المدرسية الورقية والمستوردة من الخارج مثل الأقلام (الحبر- الرصاص).

الأنابيب اختفت

تفاقمت أزمة نقص أنابيب البوتاجاز فى عدد من المحافظات خلال الساعات الماضية بصورة كبيرة، وشوهدت طوابير طويلة ممتدة أمام المستودعات، ورصدت تقارير إعلامية عدة مشادات بين المواطنين وأصحاب المستودعات، أو بين المواطنين بعضهم بعضا من أجل الحصول على الأنبوبة التي اختفت في ظروف غامضة، ووصل سعرها في معظم المحافظات إلى 60 جنبها، على الرغم من الدعم الكبير واللا محدود من جانب دول الخليج، وخصوصا المملكة العربية السعودية لضمان استمرار ضخ الوقود بكل أنواعه دون توقف منذ انقلاب 30 يونيو المشؤوم.
وأرجع مسؤولون فى الحكومة سبب أزمات نقص الوقود إلى ما أسموه «شائعات ضريبة القيمة المضافة».

الوقود وبوادر أزمة

عادت من جديد أزمة نقص المواد البترولية لتضرب محافظات الجمهورية، ليعود مشهد الطوابير، وترفع محطات الوقود لافتات “عفوا .. لا يوجد بنزين“.

فإغلاق المحطات أبوابها في وجه السائقين أصابهم بحالة من الاستياء؛ نتيجة توقفهم عن العمل، ما أدى إلي اتهام أصحاب محطات الوقود بتخزين الوقود تمهيدا لبيعه في السوق السوداء.

محمد عبد العزيز، عامل بمحطة وقود بالمعادى، أكد نقص الكيمات الواردة من الشركات للمحطة التى يعمل بها، مشيرا إلى أن هناك عجزا وصل إلى 30% مقارنة بالفترة الماضية.

وأوضح بحسب تقرير لموقع “مصر العربية” أن هناك تعليمات من الجهات الرقابية على المحطة بعدم الإعلان عن وجود نقص في المحطات، مشيرا إلى أن الوضع الحالي موجود منذ أكثر من أسبوع.

ومن جهته، قال محمد عبد المنعم، عضو شعبة المواد البترولية: إن نسبة العجز في الكميات في الوقود وصلت إلى 40% مقارنة بالفترة الماضية، وهو ما ضغط على الكميات المتاحة بالمحطات، مشيرا إلى أن الفترة الحالية تزداد الطلب، وبالتالي ندرة المعروض أحدث عجزا.

وأضاف أن الكميات المتاحة في المحطات لا تلبي الاحتياجات، مشيرا إلى أن العجز الحالي سببه توقف بعض الشركات عن الضخ ، وهو ما يتضح في توافر بعض الكميات في محطات بعينها دون الأخرى.

لبن الأطفال

لا تزال أزمة ألبان الأطفال مستمرة، ولم تتمكن سلطات الانقلاب من حل المشكلة التي تفاقمت بشدة، يوم الخميس الماضي، على خلفية تظاهرات مئات الأمهات حاملات أطفالهن؛ احتجاجا على اختفاء عبوات اللبن من الصيدليات ومنافذ الحكومة.

وجاءت تصريحات الدكتور أحمد عماد، وزير الصحة، يوم الخميس الماضي، بأن الجيش سيضخ 30 مليون عبوة، لتثير عاصفة من الغضب بين المواطنين، الذين اتهموا القوات المسلحة باحتكار السلعة والتحكم في سعرها؛ أملا في إلغاء الدعم عنها، حيث يبلغ سعر العبوة المدعمة 5 جنيهات، فيما أعلن الجيش عن توفيرها بـ30 جنيها.

وجاء بيان المتحدث العسكري ليفاقم الأزمة، معلنا عن تعاقد القوات المسلحة لشراء 18 مليون عبوة، وهو ما أثار استنكارا واسعا بين المواطنين، مستنكرين تدخل الجيش في كل شيء حتى لبن الأطفال.

 

*اللواء صاحب مقولة “سنتقاتل على عرق الجيش” وزيرًا لتموين الانقلاب

خرج تعيين اللواء محمود نصر، مساعد وزير الدفاع والمدير السابق للهيئة المالية بالقوات المسلحة، من إطار الترشيحات لتولي منصب وزير التموين في حكومة الإنقلاب الثالثة، خلفًا للوزير خالد حنفي، إلى إطار انتظار عودة قائد الانقلاب من رحلته الخارجية الأربعاء المقبل 7 سبتمبر الجاري.

وفي ندوة عقدها المجلس الأعلى للقوات المسلحة في 27 مارس 2012، وإبان توليه مسؤولية إدارة شؤون البلاد حسب تفويض المخلوع له والذي رضي به ثوار يناير، أسند “مجلس الـ19″ برئاسة “المشير طنطاوي”، إلى اللواء محمود نصر استعراض رؤية المجلس في الاقتصاد تحت عنوان رؤية للإصلاح الاقتصادي”، وكان عنيفًا في تحميل الثورة والثوار مسؤولية التردي الاقتصادي للبلاد، رافضًا تحميل “المجلس الأعلى للقوات المسلحة” أو تحميل حكومة كمال الجنزوري وحكومات ما بعد الثورة المسؤولية عن تدهور الأوضاع الاقتصادية.

وقال مساعد وزير الدفاع للشئون المالية وعضو المجلس إن “هناك شيوعًا في المسؤولية ولا يستطيع أحد حساب المجلس أو حكوماته؛ لأن ما يحدث وضع قهري حتى القانون يعترف به ويميزه”، مستبعدًا القدرة على تقديم تقييم سليم في ظل الانفلات الأمني.

المصريون السبب

وحمل نصر، خلال عرض استغرق عدة ساعات على 9 شاشات عرض بقاعة ضخمة تابعة للقوات المسلحة، جموع المصريين المسؤولية قائلا: “الشعب هو السبب فيما يحدث. الناس ما بتشتغلش ليه؟ مابتشتغلش ليه؟ انجرفوا لاتجاهات سياسية ونسوا من أين سنأكل”؟!.

وأضاف قولته الشهيرة: “سنقاتل على مشروعاتنا وهذه معركة لن نتركها. العرق الذي ظللنا ٣٠ سنة لن نتركه لأحد آخر يدمره، ولن نسمح للغير أيًا كان بالاقتراب من مشروعات القوات المسلحة“.

وهدد نصر، في إشارة ضمنية لدعوات تطالب بإخضاع النشاط الاقتصادي للجيش لرقابة برلمانية كجزء من المال العام: “هذا جهد مخلص أمين وندفع ضرائب عنه ومن يتعرض لهذا الموضوع يتعرض للأمن القومي المصري، معتبرًا أن هذا النشاط “لا يخلق دولة داخل الدولة” وإنما “نوع من التفاعل مع مشكلات المجتمع وضريبة وطنية نقوم بها دون أن يطلب منا“.

الجيش والقرض

وعلى العكس من التقديرات السائدة في مارس 2012، باستحالة الحصول على قرض صندوق النقد بسبب التحفظات على عمومية البرنامج الحكومي المقدم واشتراط الصندوق حيازته على تأييد شعبي وسياسي واسع، فإن نصر بدا واثقًا من الحصول على القرض قائلاً: “سننجح في اقناع صندوق النقد وسنحصل على القرض”. وبينما أشاد نصر بشروط القرض معتبرًا أن فائدته منخفضة قال إن هناك محاذير في الاعتماد على الخارج في تمويل فجوة تمويلية قدرها ب١٣ مليار دولار“.

كما لم يدفع ببطلان أن الدولة جزء من الجيش وليس العكس، فقال: “الجيوش أساس الإدارة والإدارة كل حاجة”، هكذا علق اللواء محمود نصر على دور القوات المسلحة في دعم الاقتصاد عبر فوائضها من مشروعاتها التي اعتبر أنها “تحقق نجاحًا كبيرًا“.

تعليقات النشطاء

وتعليقا على تعيين محمود نصر وزيرًا للتموين، قال الناشط أحمد عابدين في “بوست” علق عليه العشرات، “انتوا عارفين أخر مرة مسؤل عسكري مصري قال كلمة “سنقاتل” كان مين وامتى وفين؟ كان اللوا محمود نصر مساعد وزير الدفاع يوم 26 مارس 2012 وقال بالظبط: “سنقاتل على مشروعاتنا الاقتصادية وهذه معركة لن نتركها، ولن نسمح للمدنيين بالاقتراب منها” ودة كان رد على مطالبات بضم بعض أرباح مشاريع الجيش للموازنة العامة أو حتى دفع الضرائب عنها لإنقاذ موازنة الدولة من الانهيار“.

وساخرا قال: “مبروك اللوا محمود نصر بقى وزير التموين وان شاء الله الجيش هاياخد توريد القمح والسلع وتوزيعها واللي يلاقي كلب في الأكل بعد كدة يخرص والا هايتحاكم عسكري“.

فيما كانت رؤية الدكتور سيف عبد الفتاح بعيدة المدى فقال في 15 فبراير 2015، “اللواء محمود نصر …يقول:”سنقاتل على مشروعاتنا وهذه معركة لن نتركها.. العرق الذي ظللنا ٣٠ سنة لن نتركه لأحد آخر يدمره، ولن نسمح للغير أيا كان بالاقتراب من مشروعات القوات المسلحة”..مضيفا “وفي حديث التسريبات كانت الكلمة التي تلخص كل شيء “البلد حلال علينا”!”، و”لتسير في نفس المسار وتعطي اللازمة الأساسية كنتيجة بعد مقدمات لا تتحدث إلا باعتبار أن “الجيش دولة فوق الدولة”، ليس مجرد مؤسسة خادمة ولكنه يمارس سلطانه على كافة السلطات ومختلف المؤسسات“.

المرشحون لواءات

وكان “حنفي” الشهير بسميراميس، قدم استقالته من منصب “وزير التموين”، على خلفية فضيحة فساد “صوامع القمح”، إلا أنه وإلى الآن لم تحقق معه أية أجهزة رقابية بخلاف الرقابة الإدارية ووجهت له يومها “حكومة” الإنقلاب شكر وتقدير على “جهوده” في تطوير منظمة الدعم”، مع طنطة إعلام الإنقلاب أن “حنفي” من المنتظر أن يخضع للتحقيق أمام جهاز الكسب غير المشروع، خلال الساعات القليلة المقبلة.

وقالت مصادر صحفية أن أغلب المرشحين للمنصب الشاغر “لواءات” أو شخصية عسكرية، في إطار عسكرة المؤسسات الحكومية وشبه الحكومية، ومن هذه الأسماء؛ اللواء محمد على مصيلحي، مدير الإمداد والتموين السابق بالقوات المسلحة، واللواء الدكتور محمد أبو شادي، وزير التموين السابق، واللواء حسنى زكى، مساعد وزير الداخلية ومدير مباحث التموين.

ورجحت المصادر أن يكون تعيين “محمود نصرمواكبا لتغيير محدود في الحكومة، إنه من المرجح أن يتم إجراء تعديل وزاري يتراوح ما بين خمسة إلى ستة وزراء، وهو تعديل محدود. وأشارت إلى أنه في مقدمة المرشحين للخروج من الحكومة وزير التنمية المحلية الدكتور أحمد زكى بدر على؛ خلفية خلافه المتصاعد الأخير مع محافظ الإسكندرية، إضافة إلى وزيرة الاستثمار، داليا خورشيد.

 

 

*والد “أحمد مدحت” يكشف بالمستندات كيف تم تعذيب ابنه حتى الموت؟

كشف والد الشهيد “أحمد مدحت” 21 سنة، طالب بالفرقة الخامسة بكلية طب عين شمس، تلاعب داخلية الانقلاب في قتل ابنه؛ حيث أكد حقارة نظام الانقلاب الذي قام باعتقال نجله ثم تعذيبه وقتله في 24 ساعة، ولم يكتف نظام الانقلاب بهذا بل أساء للشهيد حتى بعد وفاته، زاعمًا أنه قتل في أثناء محاولته الهروب من وكر للدعارة بمدينة نصر خلال مداهمة مباحث الآداب للنادي الصحي.

وقال والد الطالب القتيل “جاد” 51 مهندس، خلال تصريحات “ابني كان ضحية بلاغ كاذب من أحد مخبرين بالمنطقة بمدينة نصر، باعتزامه تفجير مبنى قناة السويس في أثناء الاحتفال بافتتاحها في أغسطس 2015، وعلي إثره داهم ضباط الأمن الوطني وقوات الأمن منزلنا ليلة افتتاح القناة الجديدة، وألقت القبض على أحمد من داخل غرفة نومه، بالرغم من مرضه الشديد وعدم قدرته على الوقوف على قدميه وبعدها اختفى لمدة 3 أيام”.

وتابع: “بعد رحلة بحث عن أحمد فى مقرات الأمن الوطنى والأقسام ظهر في النيابة العامة، وتم التحقيق معه بتهمة اعتزامه تفجير منشآت بقناة السويس على الرغم من عدم وجود أحراز أو أدلة، وتم إخلاء سبيله وقتها بكفالة 500 جنيه، وأخبرني بتعرضه لأشد أنواع التعذيب عقب خروجه”.

 واستدرك المهندس جاد “في مارس الماضي، عقب عودتنا من أداء العمرة، أبلغ أحد اصدقاء نجلي “أحمد” بصدور حكم غيابي ضده بالحبس عامين، وغرامة 50 ألف جنيه، لاتهامه في نفس القضية، وأخبرنا محامينا بوجب الحكم وطلب أن يسلم نفسه حتى يتم الاستناف على الحكم، وهو ماتصادف مع الامتحانات الدورية بكليته، فطلب منا تغيير محل إقامته حتى قدوم شهر أكتوبر، ربما وقتها يتم تغيير قاضي الدائرة التي أصدرت الحكم على الطالب”.

 وقال “ابني المتفوق فى كلية الطب لمدة 5 سنوات بقى زي المطاردين والهاربين طوال الوقت من رجال الأمن بسبب تهمة لم يرتكبها»، كما أوضح أنه منذ شهر مايو الماضى، أقام نجله القتيل لدى شقيقته بالقرب من منزل الأسرة بشارع عباس العقاد، وانتظم فى دراسته وكان يستعد لاتمام امتحاناته والتى كان مقرر لها أن تبدأ السبت الماضى، ولكن شئ ما جعل ابنى يترك منزل شقيقته بالتحديد فى الساعة 7.15 مساء يوم الأحد الأسبوع الماضى، وأننا قمنا بالأتصال به أكثر من 19 مرة دون جدوى من الساعة  حتى 11 مساء وبعدها لم نعرف شئ عنه وبعد رحلة طول الليل بين المستشفيات وأقسام الشرطة”.

وأشار: “ذهب محامينا إلى قسم أول مدينة نصر للسؤال عن نجلى فأخبره الضباط أنه ألقى القبض عليه من قبل مباحث تنفيذ الأحكام ولكنه لن يستطع مقابلته الآن بسبب وجود قتيل انتحر و(الدنيا مقلوبة) على حد قولهم فى ذلك اليوم”، “وفي صباح اليوم التالى ذهب المحامى للقسم وهنا تغيرت أقوال الضباط وذلك كما جاء بيان الداخلية وأخبروه بأن نجلى انتحر بالقفز من شرفه نادى صحي في أثناء مداهمة مباحث الآداب للمكان، وأن الجثة بمشرحة زينهم، فتوجهنا إلى المشرحة ووجدت ابنى يرتدى كامل ملابسه، وبه آثار إطفاء سجائر وكذا صعق كهربائى بالذراعين والقدم، وليست به كدمات أو سحجات إلا كسر الجمجمة، وملابسه ليست متسخة وليست بها آثار لتراب، وهنا تسأل الأب: “إذا كان ابني نط من شقة الدعارة كما يقولون إزاي مش متكسر أو متبهدل؟”.

وأضاف المهندس مدحت، أنه أخبر النيابة برغبته فى تشريح الجثمان لوجود آثار تعذيب، كما تقدم اساتذة طب عين شمس بطلب تشريح الجثة ولكن المحامي العام رفض طلبهم، حسب قوله.

 وكشف أن محضر إدارة مباحث الآداب أثبت الأحراز التى كانت متواجده مع نجله، كارنيه لكلية الطب بجامعة عين شمس، وبطاقة رقم قومى وكذا حافظة نقود و435 جنيهًا و2 كارت فيزا وتليفون محمول ماركة أيفون أبيض اللون، فقط لاغير، ولكن فى محضر تحقيق نيابة (حوادث) شرق القاهرة الكلية، أثبتت النيابة أحراز القضية كالآتي، تبين أن القتيل يرتدي شنطة سوداء اللون حول جسده، وبالتحفظ عليها وفتحها تبين أن بداخلها 3 أقلام جافة وكارنيه خاصة بالمتوفى بكلية الطب، و2 نظارة سوداء اللون أحدهم بشامبر أحمر وشراب أزرق اللون، كما تبين وجود 2 واقي ذكري ماركة “ديوركس”.

 واختتم الأب حديثه متسائلاً: “مين المسؤول عن التلاعب بالأحراز؟ وكان من المفترض أن يحرر ضابط الآداب المحضر السليم بالنسبة للقضية بتواجد “الواقي الذكري”، وأين اختفت باقي الأحراز التي ذكرها محضر الشرطة؟ ومن المسؤول عن وضع احراز محضر النيابة”

 

 

*الصحافة: إثيوبيا تتلاعب بالسيسي وساويرس يهاجم والكنيسة تؤازر

في قراءتنا لأهم ما تم نشره في صحافة اليوم الاثنين الموافق 5 سبتمبر 2016م الـ3 من ذي الحجة 1437هـ كان الموضوع الأبرز هو متابعة مشاركة السيسي في قمة الـ«20» بالصين، وكلها كانت لقاءات روتينية واجتماعات، ولكن الوطن زعمت أن السيسي تجاهل أردوغان مع أن العكس هو الصحيح، ولم تشر حتى إلى تجاهل أوباما للسيسي الذي انتظر طويلا كي يصافحه دون اكتراث من جانب الرئيس الأمريكي.

وحاولت المصري اليوم أن تجعل من حارس السيسي بطلا لأنه سأل وزير الخارجية الأمريكي “هل لديك تليفون بكاميرا؟ وهو ما قابله الوزير الأمريكي بتجاهل واستغراب.

لكن الموضوع الأخطر بحق هو تلاعب إثيوبيا بالجنرال السييسي ومراوغتها بعدم التوقيع على اتفاقية سد النهضة حتى تحولت المفاوضات إلى مسرحية عبثية رغم أهمية القضية التي تتعلق بالوجود المصري لا بالأمن القومي فقط، وللأسف الصحف المحسوبة على الأجهزة الأمنية هذا الموضوع الحساس والخطير في جوانب هامشية في عدد قليل من السطور.. ولم تبرزه أي صحيفة على الإطلاق في مانشيت أو مكان بارز بغلافها.

ومن الأهمية أن نشير إلى أن رجل الأعمال نجيب ساويرس هاجم السياسات الأمنية للنظام الانقلابي واتهمها بإصابة الوضع الاقتصادي بالشلل، في الوقت ذاته أعلنت الكنيسة مؤازرتها للسيسي خلال كلمته المرتقبة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم 18 من الشهر الجاري، وترسل أسقفين لترتيب حشود المسيحيين لاستقباله.. هذا وقد بدأت الكنيسة في استخلاص المستندات لبناء 64 كنيسة بعد إقرار القانون.

هذا وقد رصدنا 11 أزمة نشرتها الصحف في تقارير متنوعة أهمها استمرار أزمة لبن الأطفال وزحام العاصمة والمدن الذي يكلف البلاد 74 مليارا وميكروبات الغذاء وارتفاع أسعار مستلزمات المدارس وغيرها.

إثيوبيا تتلاعب بالسيسي:

1)الموضوع أشارت إليه كل من الأهرام واليوم السابع والشروق والوطن والمصر اليوم والبوابة.
2)
تأجيل اجتماع وزراء سد النهضة لأجل غير مسمي “الأهرام والوطن فقط استخدمتا عبارة “لأجل غير مسمى“..
3)
الوطن تنقل عن مصادر سودانية أن التأجيل تم لأسباب لوجيستية!
4)
المصري اليوم قالت إن خلافات بين المكتبين توجل توقيع العقود وتنقل عن هاني رسلان أن السبب الرئيس هو مراوغة إثيوبيا

أزمة لبن الأطفال:

الشروق أكدت «استمرار أزمة نقص (لبن الأطفال).. و(الصحة): الكميات متوافرة.. والأزمة مفتعلة»
ü المصري اليوم: «(إسماعيل) يطمئن علي توافر ألبان الأطفال بالمحافظات!
ü اليوم السابع تحدثت عن  «انفراجة.. سيارات “الصحة” توزع ألبان الأطفال فى وسط البلد استجابة للأهالى»!!
ü مانشيت البوابة: “الصيادلة” تقاضى “عماد الدين” في أزمة ألبان الأطفال
ü الوطن: “الصيادلة” وزير الصحة مسئول عن أزمة “لبن الأطفال”.. “عماد” يقرر استمرار صرف الألبان خلال إجازة الأضحى
«10» أزمات أخرى:

1)مانشيت الوطن: «المواطنون يتجهون لـ”الكروت” بعد أنباء زيادة التذكرة. وموظف: الناس بيعدوا من غير ما يدفعوا.. مترو الأنفاق.. قطار المعذبين.. الأرصفة زحمة ومكاتب الموظفين مكدسة وأنظمة التحكم متهالكة والماكينات معطلة وأفراد الأمن غير مؤهلين والعربات أسرع وسيلة لنقل الأمراض».

2) الشروق: من يتصدي لزحام العاصمة؟.. 74 مليار جنيه خسائر مصر من الزحام
3) “
الوطن”: دحسين منصور لـ”الوطن”: خسائر مصر من “التلوث الميكروبي” في الأغذية؟ مليار جنيه سنويا. والأجهزة الرقابية لا تحمي المستهلك.. و”الشهادة الصحية ليس لها أي قيمة“.
4) “
اليوم السابع”: أسعار الأدوات المدرسية المكتبية.. نار
5) “
المصري اليوم:” أشرف العربي لـ (المصري اليوم): مؤشرات الاقتصاد (ملخبطة) والأزمة تحتاج (جراحة دقيقة)
6) “
الجمهورية”: أباطرة الدروس الخصوصية يهددون مجموعات التقوية
7) “
البوابة”: طرح سندات خزانة بـ1.7 مليار جنيه
8) “
الوطن”: الباعة الجائلون يحكمون قبضتهم .. بالصور : سرقة الكهرباء في أرض اللواء وشبرا الخيمة والطالبية والمطرية.. ومحصل: بقالي 10 سنين لم أشاهد المباحث تحرر محضرا للمعتدين
9) “
الوطن”: اتهامات بإهدار المال العام.. التنكيل بـ”مدير عام التطوير بكهرباء جنوب الدلتا” لكشفها ملف فساد
10) “
الشروق”: كيلو البتلو ب 145 جنيها.. البلدي يبدأ من 90.. والبرازيلي من 40 جنيها

ساويرس” الإجراءات البوليسية “شلت” الاقتصاد

نجيب سويرس لـ(المصري اليوم):

1)الإجراءات البوليسية (شلت)اقتصاد البلد
2)
لو كل وزير مشي بسبب فساد في وزارته الحكومة هتقعد في البيت

  • وكان ساويرس  قد أكد العناصر والمضامين الآتية في الجزء الأول من حواره أمس مع المصري اليوم:
    1)
    ساويرس: أؤيد السيسي ولو أخطأ
    2)
    البلد لا يحتمل الخلاف.. الحكومة مرتعشة
    3)
    لا ينبغي أن يصبح الإعلام اتجاهاً واحدا وشكلنا هنتفرج على الجزيرة تاني
    4)
    أجهزة الأمن تعاملت معى بنظرية المؤامرة فى البداية ودلوقتي بيقولوا ظلمناه
    5) “
    سوق المال” وقف حالي من 6 شهور
    6) “
    دعم مصر” مفكك بلا رأس وانضباط والأفضل ان يتحول إلى حزب

بناء 64 كنيسة بعد إقرار القانون

مانشيت اليوم السابع:

1)أول قائمة لطلبات بناء الكنائس فى المحافظات
2) 64
طلبًا لبناء وتقنين أوضاع الكنائس بالمحافظات بعد صدور القانون
3)
السيسى يصدر قرارًا جمهوريًا بإنشاء كنيسة أبى سيفين والأنبا مقار بالتجمع الأول

الكنيسة توآزر السيسي في الأمم المتحدة

أبرزت المصري اليوم أن ما أسمته بـ(الدبلوماسية الشعبية) تحتشد لاستقبال السيسي  في أمريكا يوم 16 سبتمبر الجاري؛ حيث يلقي كلمة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم 18 من الشهر نفسه، وقالت إن تواضروس يوفد أسقفين لاستقبال السيسي هناك، وتنظيم وقفة حاشدة أمام الأمم المتحدة لمساندة السيسي

الحالة الأمنية:

1) أشارت كل من الأهرام والجمهورية والشروق واليوم السابع إلى أن إصابة عقيد شرطة في انفجار قنبلة بنادي الشرطة بدمياط وصفتها بعض الصحف بعملية إرهابية فاشلة.. واليوم السابع تنقل عن الداخلية إصابة 3 من رجال الشرطة في الحادث.
2)
مقتل تكفيريين وتدمير 5 بؤر إرهابية في سيناء.. إصابة 3 مجندين ومدنيين في انفجار عبوة بطريق مدرعة شرطة اليوم السابع
3) “
الداخلية” تمنع ضباطها من التعامل مع وسائل الإعلام البوابة
4)
الإعدام لـ 4 متهمين والسجن المشدد لـ 8 وبراءة متهم فى خلية طنطا الجهادية الشروق” واليوم السابع

قمة الـ”20″

الموضوع الأبرز في  صحافة اليوم هو متابعة مشاركة السيسي في قمة العشرين، ورصد كواليس اجتماعه على مائدة إفطار الرئيس الصيني جين بينج ولقائه بعدد من الزعماء.. الموضوع أبرزته جميع الصحف في مانشيتات وعناوين وأفردت له المساحات الكبيرة والصور المرفقة.. واشتملت معالجات الصحف على العناصر والمضامين الآتية:

1)انطلاق أعمال قمة «العشرين».. والسيسى يتحدث اليوم
2) “
السيسى” التقى زعماء الصين واليابان وكوريا والأرجنتين وجدوله مزدحم اليوم بمقابلات مع بوتين وهولاند وميركل
3)
الرئيس الصيني: مصر حققت نتائج إيجابية.. ونري آفاقاً واعدة لها في المستقبل
4)
السيسي وبيتج بحثا سبل تعزيز التبادل التجاري وجذب الاستثمارات لمشروع قناة السويس
5)
السيسي للرئيس الأرجنتيني: نتطلع لتصديق بلادكم علي اتفاقية التجارة الحرة بين مصر والميركسور “هي تجمع دول من أمريكا اللاتينية“.
6) “
السيسي ” يتجاهل “أردوغان
7)
حارس السيسي يحرج كيري: (معاك موبايل بكاميرا؟) ..الموقف هو الثاني مع وزير الخارجية الأمريكي منذ 2014
8)
الأمن البريطاني يحذر (ماي) من (خلع ملابسها).. مخاوف من تجسس الصينيين على الغرف.

الحكومة ترصد الشائعات:

مانشبت بالأخبار: رئيس الوزراء: مصر آمنة ومستقرة.. ونرصد الشائعات ونرد عليها دون إخفاء للحقائق
البوابة: “إسماعيل”: وزير جديد للتموين خلال أيام
اليوم السابع نقلا عن شريف إسماعيل:
üنختار وزيرا للتموين قريبا
ü نتدخل يوميا  لتوفير السلع
ü مصادر حكومية مسؤولة: طرح اسم وير التموين الجديد على البرلمان غدا الثلاثاء في جلسة فض الانعقاد

الفساد:

 مانشيت اليوم السابع:

1)النيابة تبدأ مطاردة خالد حنفى
2) “
الأموال العامة” تطلب مذكرة معلومات عن البلاغات المقدمة وزير التموين السابق
3) “
الكسب غير المشروع” يستمع لأقوال بكرى

تقرير البوابة:

1)شهادة أعضاء تقصي الحقائق أمام الكسب غير المشروع: طالبوا بفحص ثروة وزير التموين المستقيل
2)
منع حنفي من السفر
3) “
حنفي” مكن أصحاب الصوامع والمستوردين من نهب آلاف الأطنان
4)
تغاضى عن “التوريدات الوهمية

  • الشروق: ضبط وإحضار 30 متهما فى قضية جديدة لفساد القمح بالفيوم

“3”تقارير عن الإخوان

1)الأول في اليوم السابع بعنوان «كتائب الشرطة تتدرب فى أوروبا على اصطياد الإخوان إلكترونيًا.. تدعيم قسم تكنولوجيا المعلومات بأحدث الأجهزة العالمية».
2)
والثاني في اليوم السابع أيضا بعنوان «خطة القرضاوى لتحريض شيوخ السعودية على الأزهر ومصر».
3)
والثالث مانشيت البوابة «إريك تراجر يكشف ملامح “الخريف العربى” في كتاب جديد.. 891 يوم إخوان..  وقائع صعود وانهيار الجماعة الإرهابية».

أخبار أخرى:

1)البرلمان يسحب قانونى رسوم “القضاة والشرطة”.. “العجاتى”: الحكومة متمسكة بهما وستعيد تقديمهما.. وعبد المنعم: المواءمة السياسية فرضت سحبهما اليوم السابع
2) 3
قوانين تمنع إجراء الانتخابات المحلية نهاية العام الجارى البوابة
3)
الأهرام والشروق والبوابة قالت إن صبحي في موسكو في زيارة رسمية لإجراء مباحثات حول التعاون العسكري
4)
تقرير مهم باليوم السابع حول شركة إعلام المصريين  بعنوان «”إعلام المصريين” تختار إف إي بي كابيتال كمستشار حصري لطرحها بالبورصة.. و”أبوهشيمة”: نسعى دائما للأفضل لنصل إلى الصدارة  ونصبح الأقوى على المستوى الإقليمي والدولي».

 

*خريف سبتمبر.. سلخانات الاعتقال من السادات إلى السيسي

في الخامس من سبتمبر كل عام يسترجع ذهن التاريخ المصري حملة من أكبر حملات القمع التي تعرض لها المصريون في عهد جنرال العسكر الراحل محمد أنور السادات عام 1981؛ حيث زج في سجونه ما بين 1536 إلى 3 آلاف معارض ما بين صحفي وإعلامي وناشط وسياسي وعدد من النخب والمثقفين، وهو أمر يشبه ما يقوم به الانقلاب العسكري بقيادة عبد الفتاح السيسي في هذه المرحلة.

شملت الاعتقالات التي استمرت طوال الشهر قائمة من أبرز الشخصيات السياسية والثقافية والقانونية المعروفة من التيارات الفكرية والحزبية المختلفة كافة، ونفذها سلاح البلطجة في مصر المسمى “أمن الدولة” أو “الأمن الوطني حاليًّا”.

قال عنها محمد حسنين هيكل- الذي كان على رأس الذين تم اعتقالهم- في كتابه “خريف الغضب”: “عملية الانقضاض بدأت فجر يوم 3 سبتمبر عقب عودة السادات من واشنطن، وكان الانقضاض من خلال حملة اعتقالات واسعة شملت 3 آلاف شخص، وكان بعض الاعتقالات بين صفوف الشباب من الطلبة وأعضاء الجماعات الدينية سهلة نسبيًّا، لكن اعتقالات الساسة والمثقفين وعدد من القيادات الدينية من المسلمين والمسيحيين، جرى تخطيطها بعمليات شبه عسكرية”.

رأى الكاتب جوزيف فينكلستون فى كتابه “السادات.. وهم التحدي” أن الاعتقالات الواسعة التي قام بها السادات ضد خصومه من كل القطاعات أعطت انطباعًا بأنه يفقد السيطرة على الموقف بصورة أكبر من تشديد قبضته، وتعتبر بداية النهاية لعصر السادات؛ حيث لم يمر شهر على تلك الاعتقالات من رموز المعارضة السياسية في مصر، إلى جانب عدد من الكتاب والصحفيين ورجال الدين، حتى لقي السادات حتفه على يد خالد الإسلامبولي ورفاقه في حادثة المنصة.

كلمة السر “كامب ديفيد”

كان السبب الرئيسي في شن حملة الاعتقالات وجود الكثير من المعارضين لاتفاقية “كامب ديفيد” التي وقعها السادات مع رئيس حكومة الصهاينة وقتها “مناحم بيجن”، يوم 17 سبتمبر 1978، تحت إشراف الرئيس الأمريكي آنذاك “جيمي كارتر”، تلك الاتفاقية التي أهدرت حق الفلسطينين في استعادة الأرض، وأدخلت العرب في متاهات سلام وهمي.

إعلام التطبيل

ولم يكن أحمد موسى أو إبراهيم عيسى أو لميس الحديدي لهم وجود أو أثر ليقوموا بدورهم في التطبيل للسادات، ولكن كان أجدادهم يقومون بنفس الدور، فانطلقت أقلام تهاجم المعتقلين وتدافع عن قرار السادات، وكان في مقدمتهم موسى صبري في “الأخبار”، الذي ادعى أنها قرارات لضرب الفتنة، وسمتها “الأهرام” ثورة العمل الداخلي.. أما عبد الله عبد الباري فقد كان ربيب نعمة هيكل في “الأهرام”، لكنه قاد الهجوم عليه في أحداث سبتمبر.. ولم يكن لديه مانع في تنفيذ توجيهات السادات كاملة.

محسن محمد، رئيس تحرير جريدة “الجمهورية”، وصف اعتقالات سبتمبر بأنها “ثورة سبتمبر”.. ويمكن الرجوع إلى مانشيت “الجمهورية” في يومي 5 و6 سبتمبر 1981. بل إنه شبهها بالثورة العرابية التي كانت تحل ذكراها المئوية في تلك الأيام. 

ورأى بعض المحللين أن السادات أراد عندما أصدر أوامره باعتقال كل النخبة السياسية والحزبية والصحفية والفكرية والدينية المعارضة له، أن يضع خصومه جميعًا في سلة واحدة داخل السجن وخلف أسواره بدعوى حماية الوحدة الوطنية، وتأمين المجتمع في انتظار

استكمال الانسحاب الإسرائيلي من شبه جزيرة سيناء تنفيذًا للمعاهدة.

وما أشبه الليلة بالبارحة، فقد ردد السادات نفس المبررات الكاذبة والادعاءات التي يرددها السيسي؛ حيث قال السادات في مجلس الشعب وألقى بيانًا إلى الأمة: إن هناك فئة من الشعب تحاول إحداث الفتنة الطائفية، وإن الحكومة حاولت نصح تلك الفئة أكثر من مرة، وإن الآونة الأخيرة شهدت أحداثًا هددت وحدة الوطن واستغلتها تلك الفئة وسلكت سبيل العنف وتهديد الآمنين، أو حاولت تصعيد الأحداث؛ الأمر الذي استلزم إعمال المادة 74 من الدستور المصري والتي تنص على أن “لرئيس الجمهورية إذا قام خطر يهدد الوحدة الوطنية أو سلامة الوطن أو يعوق مؤسسات الدولة عن أداء دورها الدستورى أن يتخذ الإجراءات السريعة لمواجهة هذا الخطر، ويوجه بيانًا إلى الشعب ويجري الاستفتاء على ما اتخذه من إجراءات خلال ستين يومًا من اتخاذها”.

تعذيب الإسلاميين 

“المعاملة كانت حسنة لكن الإسلاميين كانوا بيتعذبوا”.. بتلك الكلمات بدأ الصحفي محمد عبدالقدوس شهادته عن اعتقاله بأوامر الرئيس الراحل محمد أنور السادات، في سبتمبر 1981، وقال: “صحفيون عدة شملتهم كشوف تضمنت أوامر الاعتقال، في أعقاب اعتراض الرأي العام المصري على اتفاقية السلام مع إسرائيل”.

 

*كيف أصبحنا أضحوكة العالم في رحلات السيسى الخارجية؟

يبدو أن الإنجاز الوحيد الذي حققه عبد الفتاح السيسي  قائد  الانقلاب العسكري هو تحقيق نبوءة الشيخ حازم أبو حازم أبو أسماعيل والتي حذر خلالها من عودة الحكم العسكري بعد ثورة يناير ، وأن ذلك سوف يجعلنا أضحوكة العالم ، ولقد أصبح  الاستهتار والسخرية من السيسى بروتوكولاً عالميًا يتبعه عدد كبير من قادة العالم من الرؤساء والمسئولين، فهناك العديد من المواقف المحرجة التي واجهها السيسي في لقاءاته الخارجية وكرست لديه “الشعور بالدونية” واستهتار الأجانب به نستعرضها في السطور التالية.

قمة العشرين 

ففي قمة العشرين الأخيرة صافح أوباما السيسي بلا مبالاة بعدما تجاهله واهتم بعدد من المسئولين الآخرين لا سيما رئيس حكومة الهند الذي تجاهل بتعمد واضح مصافحة السيسي خلال القمة.

إثيوبيا.. استقبال فاضح

وكانت زيارة السيسي قبل شهور إثيوبيا من أجل حضوره القمة الإفريقية الأخيرة فيها ، محطة استهتار شديد وتجاهل من الإدارة الأثيوبية له، حيث لم يجد “السيسي” مسؤولا واحدًا بانتظاره، بل فرقة للرقص الشعبي وأطفالاً تحمل الورود. 

برلمان اليابان

 في فبراير الماضي قبل إلقاء خطابه أمام البرلمان الياباني مدّ السيسي يده لرئيس البرلمان – لكن الأخير لم ينتبه وتجاهل مصافحته في مشهد محرج نقلته الكاميرات العالمية.

رئيس وزراء إيطاليا 2014  ينشغل بهاتفه

تجاهل رئيس وزراء ايطاليا السيسي في مؤتمر صحفي جمع بينهما حيث انشغل الأول بهاتفه ثم نظر إلى الأعلام خلفه وكأنه لا يبالي أو غير مهتم بما يقوله السيسي.

قمة المناخ 

تعرض عبدالفتاح السيسي أثناء مشاركته في قمة المناخ بالعاصمة الفرنسية “باريس” العام الماضي لعدة مواقف محرجة، بدأت منذ استقباله عند وصوله، وانتهاءً بحضوره القمة ذاتها.

أولاند ينسحب من استقباله

ففي البداية انسحب الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند على نحو مفاجئ قبيل حضور عبد الفتاح السيسي ليترك مهمة استقباله لمن خلفه من المسؤولين، في حين أنه كان على رأس المستقبلين لضيوفه من الرؤساء والملوك والأمراء لحضور قمة المناخ التي تستضيفها العاصمة باريس.

 وقالت مذيعة بالتليفزيون المصري أثناء تغطية وصول السيسي إلى قمة المناخ في فرنسا: “السيسي نزل ليصافح الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، أنا لا أستطيع أن أرى الرئيس الفرنسي”، وأضافت: “لا أستطيع أن أرى الرئيس الفرنسي لكنه كان موجدًا قبل لحظات في استقبال القادة والمسؤولين”.

 وفي فرنسا، كاد تجاهل الملحق العسكري المصري في باريس لقواعد البرتوكول أن يتسبب في أزمة، حيث أصر الملحق العسكري المصري على مرافقة السيسي خلال استقبال الرئيس الفرنسي له في قصر الإليزيه، وحاول الأمن الرئاسي منعه مرتين إلا أنه لم يستجب له. 

 

*الغلابة” للانقلاب: موعدنا 11 نوفمبر

أعلنت حركة ثورية جديدة أطلقت على نفسها اسم “الغلابة”، أنها تجهز مفاجأة كبرى لحكومة الانقلاب في 11 نوفمبر المقبل، ردًا على ارتفاع الأسعار خلال الفترة الأخيرة.

وقالت الحركة- التي لم تعلن عن مؤسسيها أو أي معلومات عنها في بيان لها اليوم الإثنين-: “تهيب حركة “غلابة” بكل أحرار مصر فإننا قررنا أن ننتزع حريتنا بأيدينا من أفواه الظلمة والفاسدين ولن يوقفنا عن تحقيق ذلك شيء بإذن الله تعالى” 

وتابعت: “موعدنا يوم ١١/١١ المقبل لنطهر مصر من ممارسات الحكومة ونعيدها إلى ما كانت عليه بين الدول ويعود المصري كريمًا في بلاده عزيزًا في بلاد الله”.

يأتي ذلك في الوقت الذي يشكو فيه المواطنون من ارتفاع كل السلع الغذائية خلال الآونة الأخيرة؛ حيث وصل سعر الطماطم لـ7 جنيهات، والبيض لجنيه، واللحوم المستوردة لأكثر من 60 جنيهًا، واللحوم البلدية لأكثر من 110 جنيهات، فضلاً عن ارتفاع سعر الأدوية والمواصلات، ورفع الدعم عن الكهرباء بما أدى لزيادة الفواتير لأكثر من 300%، وهو ما حدث أيضًا مع فواتير المياه والغاز.

 وأعلن قطاع كبير من المواطنين عن حالة العصيان المدني، كما دشن نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي دعوات لعدم دفع فواتير الكهرباء، فضلاً عن حالة الغضب التي تتسيد الموقف حاليًا في الشارع المصري.

فيما هدد وزير كهرباء الانقلاب محمد شاكر الممتنعين عن دفع فواتير الكهرباء باتخاذ إجراءات استثنائية ضدهم.

 

 

*اتبرعي بجرام ذهب”.. مبادرة سيساوية جديدة للتسول!

ما إن تفشل مبادرة تسول انقلابية حتى تظهر أخرى وكانه بات قدر الوطن تحت حكم العسكر أن يحيا على التسول داخليا وخارجيا ، رغم عشرات المليارات من الدولارات التي حصل عليها السيسي وقادة المجلس العسكري من دول الخليج بعد انقلاب 3 يوليو.

كانت آخر تلك المبادرات ما تعرف بمبادرة “اتبرعي بجرام دهب” لمطالبة المصريات بالتبرع بما لديهن من ذهب لدعم قادة العسكر، والتي تهدف لجمع مليون جرام ذهب، من قبل نساء مصر، بذريعة دعم القوة الشرائية للجنيه المصري وزيادة احتياطي الذهب بالبنك المركزى ؛ وذلك بعد إمتناع المصريين عن التبرع لصندوق تحيا مصر” برئاسة السيسي.

وطالبت سوزان بدوي المتحدثة باسم حملة “اتبرعي بجرام دهب” لدعم الاقتصاد المصرى، وزارة المالية في حكومة الانقلاب والبنك المركزى، بتخصيص فروع رسمية فى كافة المحافظات، لتلقى تبرعات النساء الراغبات فى الاشتراك بالمبادرة.

 

*خبير سياسي: السيسي أصر على إهانة نفسه في “قمة العشرين

تساءل الدكتور حازم حسني، الخبير السياسى وأستاذ الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، عن أسباب إصرار السيسي على إهانة نفسه خلال مصافحة الرئيس الأمريكي باراك أوباما في “قمة العشرين” المنعقدة في الصين.

وقال حسني، عبر صفحته على “فيسبوك”، تحت عنوان “من مشاهد حروب الجيل الرابع”: “لا أعرف ما هو تأثير الحملات الإعلامية الخرقاء، مثل تلك التى قادها أحد دهاقنة النظام للمقارنة بين استقبال الصين للرئيسين المصرى والأمريكى، على مستقبل العلاقات المصرية الأمريكية!.. كان الله فى عون وزارة الخارجية وهى تحاول احتواء مثل هذه الأزمات التى لا بد وأن يثيرها مثل هذا الهراء الإعلامى، الذى يتباهى بشعر الدولة الصينية للكيد للدولة الأمريكية، وكأن الولايات المتحدة قد صارت دولة صلعاء غادرت مكانتها كأقوى دولة فى العالم اليوم!”.

وأضاف حسني قائلا: “المؤسف حقا هو عدم الفهم العام لما حدث، فالبساط الأحمر لم يمد للرئيس المصرى وحده، وإنما تم مده أيضا لرؤساء باقى الوفود، ومن بينها الوفد التشادى!، والسلم الرمادى القصير لم ينزل عليه الرئيس الأمريكى وحده، وإنما شاركه فى ذلك أيضا الرئيس الأرجنتينى الذى اجتمع به الرئيس المصرى لاحقا!.. أصل المشكلة الأمريكية- الصينية هو أن الوفد الأمريكى أراد فرض وصايته على مراسم الاستقبال، الأمر الذى رفضه الجانب الصينى بحسم، لا لشيء إلا لأنه يعرف المعنى الحقيقى لمفهوم “السيادة الوطنية”؛ ولا أعرف ما الداعى لعقد مقارنات رعناء مع مراسم استقبال الوفد المصرى، التى تطابقت مع مراسم استقبال جل رؤساء الوفود، ولم يكن فيها ما يشير من قريب أو من بعيد لعلو مكانة الرئيس المصرى على مكانة الرئيس الأمريكى!”

وتابع حسني، “مرة أخرى، كان الله فى عون وزارة الخارجية، لكننى أريد أن أشير أيضا فى عجالة إلى هذا الخطأ البروتوكولى الذى ارتكبه السيسى عندما اقترب من الرئيس الأمريكى ساعياً لمصافحته.. لن أعلق على تجاهل الرئيس الأمريكى للسيسى لفترة- رغم رؤيته إياه- ولا على نظرة رئيس الوزراء الهندى المستاءة من وجود السيسى فى هذه اللحظة بهذا المكان، ولا على التجاهل التام لوجود السيسى من قبل موظفة المراسم الصينية المكلفة بمرافقة رئيس الوزراء الهندى، فالأمر كله مرجعه إلى خطأ بروتوكولى ارتكبه السيسى وأصر عليه إلى النهاية، رغم أنه كان من الواجب عليه تداركه، لولا أن أنهى أوباما هذا الموقف المهين بمصافحة عابرة للسيسى.

وتساءل حسني: “ما الذى يجبر رئيسا مصريا على هذا الإصرار “المهين” على مصافحة رئيس أمريكى رغم ما يلوكه النظام المصرى ليل نهار من أخبار المؤامرة التى يقودها هذا الرئيس الأمريكى ضد مصر؟ هل ما شاهدناه هو واحد من مشاهد تعامل مصر مع حروب الجيل الرابع؟ أم هو مشهد سيريالى للبعد الرابع فى لوحات لا يعرف صاحبها أبعاد لوحته؟!”.

 

*انخفاض إيرادات «القناة» بنسبة 1.9% خلال 2016

كشفت وكالة أنباء الشرق الأوسط، اليوم الإثنين، عن أن قناة السويس حققت تراجعا في إيراداتها خلال الشهور السبعة الأولى من العام الجاري 2016، حيث حققت 2.919 مليار دولار منذ بداية العام وحتى شهر يوليو الماضي.

وبحسب إحصائيات سابقة لقناة السويس، بلغت الإيرادات خلال السبعة أشهر الأولى من العام الماضي 2.977 مليار دولار، وهو ما يعني انخفاض إيراداتها بنحو 1.9%.

وفي أغسطس الماضي، احتفلت سلطات الانقلاب بمرور عام على افتتاح مشروع توسيع وتعميق قناة السويس بعد سنة واحدة من العمل فيه، وهو ما يطلق عليه النشطاء “مشروع التفريعة“.

وتضمن المشروع شق تفريعة موازية بطول 34 كم وتعميق القناة الرئيسية؛ وذلك بهدف تقليص الفترة الزمنية لعبور السفن.

وشهدت إيرادات هيئة قناة السويس تراجعا منذ بداية العام الجاري، في شهري يناير وفبراير، قبل أن ترتفع في مارس بنحو 11.8% مقارنة بالشهر السابق، لتصل إلى 3.477 مليارات جنيه.

وتُحصل قناة السويس إيراداتها بالدولار، وجرت العادة على أن تعلنها بالدولار، إلا أن سلطات الانقلاب حجبت إيراداتها بالدولار منذ بداية العام، واقتصرت على إعلانها بالجنيه، وهو ما فسره مراقبون بأنه محاولة لإخفاء حجم الخسائر والتراجع في الإيرادات.

وزعم عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب، اليوم الإثنين، خلال كلمته في جلسة العمل الرابعة بقمة مجموعة العشرين، أن ما أسماها «قناة السويس الجديدة!» ساهمت في دفع حركة التجارة الإفريقية مع الأسواق العالمية.

أكذوبة “القناة جابت تكلفتها

وفي يوم الأحد 16 أغسطس 2015، “بعد افتتاح التفريعة بـ10 أيام فقط، ادعى السيسي، خلال الندوة التثقيفية الدورية للقوات المسلحة التي عقدت بمسرح الجلاء، أن ما تم إنفاقه على حفر التفريعة تم تحصيله من خلال ارتفاع متوسط مرور السفن، وقال نصا: «إذا كان على الـ20 مليار اللي إحنا دفعناهم، إحنا جبناهم تاني”.

إنكار تراجع الإيرادات وأنها تحقق مكاسب

وطبقًا للإحصائيات الرسمية التي نشرتها هيئة قناة السويس، فإن عائدات قناة السويس منذ افتتاح المجرى الجديد، في أغسطس عام 2015 وحتى يوليو الماضي 2016 تراجعت إيراداتها.

ومع توالي صدور تقارير رسمية من هيئة قناة السويس تؤكد تراجع إيرادات القناة منذ افتتاح التفريعة، لم يصدق السيسي تلك التقارير الرسمية وأنكر ذلك بحسم، ثم انتقل من مرحلة الإنكار إلى مرحلة الكذب، مدعيا أن القناة تحقق مكاسب وإيرادات أعلى، وذلك خلال احتفاله بموسم حصاد القمح يوم الخميس الموافق 5 مايو 2016.

100 مليار جنيه لرفع الروح المعنوية

أصدر السيسي تصريحا، في يونيو الماضي 2016م، قال فيه: إن “الهدف من قناة السويس كان لرفع الروح المعنوية!!”. وبذلك يعترف السيسي بأنه أهدر 100 مليار جنيه لرفع الروح المعنوية للمواطنين!.

قروض رغم الـ64 مليار!!

ورغم تأكيد المسؤولين أن تمويل حفر القناة الجديدة جاء عن طريق شهادات الاستثمار، إلا أن هيئة قناة السويس حصلت، خلال العام الماضي، على قروض مباشرة من البنوك بقيمة 1.4 مليار دولار.

القرض الأول، الذي حصلت عليه الهيئة كان بقيمة مليار دولار، من خلال تحالف مصرفي يضم 8 بنوك، وكان للمساهمة فى المكون الأجنبى لمشروع حفر القناة الجديدة، وسداد التزاماتها تجاه الشركات الأجنبية العاملة في المشروع.

أما القرض الثاني، فكان بقيمة 400 مليون دولار حصلت عليه الهيئة في نهاية العام الماضي، من تحالف 4 بنوك لتمويل مستحقات شركات المقاولات المشاركة في حفر قناة السويس الجديدة، وكذلك للمساهمة في تمويل مشروع تفريعة شرق بورسعيد الجديدة.

وتتوقع الهيئة أن تسدد خلال العام المالي الحالي 439 مليون جنيه فوائد بنكية عن هذه القروض.

حفر “التفريعة” تسبب في أزمة الدولار

تكلفة أخرى فرضها حفر القناة على الاقتصاد المصري، حيث ساهم في أزمة نقص العملة الأجنبية التي تعانيها مصر منذ العام الماضي.

فقد أكد محافظ البنك المركزي السابق، هشام رامز، قبل تقديم استقالته في أكتوبر الماضي، في حوار تلفزيوني أذيع على قناة “القاهرة والناس”، أن “حفر قناة السويس، وإنشاء محطات كهرباء جديدة كلفتنا مليارات الدولارات، وهذا سبب الأزمة التي حدثت في الدولار”. وهو ما تسبب في إقالة رامز بحسب كثير من المحللين والمراقبين.

وتحصل قناة السويس إيراداتها بالدولار، وجرت العادة على أن تعلن بالدولار، إلا أن الهيئة حجبت إيراداتها بالدولار منذ فبراير الماضي، واقتصرت على إعلانها بالجنيه. ثم توقفت الهيئة عن إعلان إيرادات القناة منذ مارس الماضي سواء بالجنيه أو بالدولار.

 

*محلل إسرائيلي: لهذه الأسباب تتمسك مصر بدحلان

قال  المحلل الإسرائيلي للشئون العربية “يوني بن- مناحيم” إن مصر والأردن والسعودية والإمارات يواصلون الضغط على الرئيس الفلسطيني محمود عباس للتصالح مع غريمه محمد دحلان القيادي المفصول من حركة فتح.

التبرير الرسمي لتلك الضغوط بحسب ما كتبه “بن مناحيم” في مقال على موقع “نيوز1″ هو تحقيق الوحدة في صفوف فتح لإحباط إمكانية فوز حركة حماس في الانتخابات المحلية المزمع إجراؤها في 8 أكتوبر، لكن الحقيقة تتجاوز هذه المسألة فتلك الدول معنية بأن تؤدي المصالحة إلى إحلال دحلان كخليفة لعباس في منصب الرئاسة، لاسيما وسط توقعات بمغادرة الأخير الساحة السياسية في القريب.

وترى هذه الدول أن محمود عباس هو أكثر الشخصيات الفلسطينية الموجودة على الساحة التي بإمكانها الحيلولة دون تمدد حركة حماس في الضفة الغربية وإجراء مفاوضات مباشرة مع إسرائيل من الناحية الأخرى.

ولفت بن مناحيم” إلى أن الصراع بين عباس ودحلان شخصي في الأساس، رغم أن الأخير كان ينظر إليه على مدى سنوات على أنه تلميذ عباس وأحد مقربيه.

تقول مصادر في فتح إن الخلاف بينهما بدأ بعدما اتهم محمد دحلان في محادثات مغلقة نجلي الرئيس عباس بالفساد الاقتصادي. وزاد الخلاف عندما صب خصوم دحلان في اللجنة المركزية لجركة فتح الزيت على النار ونجحوا في تحريض الرئيس الفلسطيني ضده بشكل يحول دون أية إمكانية للتصالح بينهما.

وصل الخلاف ذروته بطرد دحلان من صفوف فتح ومحاكمته غيابيا بتهمة الفساد وتبادل الاتهامات بينه وبين عباس بشأن التورط الشخصي في اغتيال الرئيس الراحل ياسر عرفات.

لأكثر من مرة قال محمود عباس لرئيس الإنقلاب السيسي والمللك الأردني عبد الله اللذين طلبا منه التصالح مع دحلان، إن الحديث لا يدور عن صراع شخصي إنما أزمة عميقة بين دحلان وجميع القيادات بحركة فتح.

لكن المحلل الإسرائيلي نفى هذه الادعاءات وقال إن مراون البرغوثي القيادي الفتحاوي المعتقل لدى إسرائيل وكذلك توفيق تيراوي وكلاهما أعضاء اللجنة المركزية لفتح يرتبطان بعلاقات ممتازة مع دحلان.

وتنفي مصادر في فتح بشدة الأخبار المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي نقلا عن مصادر معنية” حول مصالحة قريبة بين عباس ودحلان، مؤكدين أن الحديث يدور عن تضليل إعلامي

وقال “بن مناحيم”:لصد ضغوط زعماء الدول العربية عليه بالتصالح مع دحلان ولإظهار أنه يعمل من اجل وحدة فتح، أمر عباس بتشكيل لجنة مشتركة تضم 3 من رموز الحركة لبحث طلب بإعادة ناشطي فتح الذين استبعدوا من الحركة، بسبب ولائهم لدحلان.

التكتيك الذي يتبعه دحلان هو الإعلان باستمرار أنه ما زال مخلصا لحركة فتح ومبادئها وأنه معني بالتصالح مع عباس، لذلك فقد أدلى بتعليمات لأتباعه الذين أبعدوا من الحركة لبذل كل الجهود للعودة لصفوفها.

وحتى الآن قدم 17 من أتباع دحلان مطالب للجنة الخاصة التي شكلت لإعادتهم للحركة وبينهم الجنرال رشيد أبو شباك، الذي كان قائد الأمن الوقائي بقطاع غزة 

وأضاف المحلل الإسرائيلي :”حتى هذه الساعة، لم يقدم محمد دحلان نفسه أي طلب للظهور أمام اللجنة، إذ يتم التعامل بشكل شخصي مع خلافه وعباس على يد السيسي وعبد الله ملك الأردن.

 

*المونيتور: لماذا تهتم القاهرة بتوثيق تاريخ اليهود المصريين الآن؟!

قال موقع “المونيتور” الأمريكي أن الحكومة المصرية بدأت حصر وتسجيل الآثار اليهودية في محاولة لحمايتها من السرقة والإهمال، في الوقت الذي تواجه فيه الحكومة انتقادات كبيرة بشأن إهمالها للمواقع التاريخية والآثرية الأخرى.

ونقل الموقع الأمريكي عن رئيس قسم الآثار الإسلامية والمسيحية بوزارة الآثار “سعيد حلمي” قوله، إن الآثار اليهودية تمثل جزءا من التراث والتاريخ المصري والتاريخ الإنساني وليس تاريخ مصر وحدها  مطالبا في الوقت نفسه دول العالم مساعدة مصر إقتصاديا لإستعادة آثارها المسروقة والحفاظ على الآثار الموجودة على ترابها.
وأضاف حلمي، وهو المسؤول عن الآثار اليهودية أيضاً، لـ”المونيتور” أن مصر لم تعد قادرة على تمويل مثل هذه المشروعات بسبب الوضع الاقتصادي السيء ، مضيفا إن الاقتصاد المصري يعاني منذ ثورة الـ 25 من
يناير عام 2011، وتراجع السياحة.
وأشار حلمي إلى أن الآثار المصرية في مجملها تجذب أنظار العالم ، بما فيها الآثار اليهودية، وأن مصر تراعي جميع آثارها حتى اليهودية منها في حدود إمكاناتها.
ولفت حلمي إلى أن اليهود بنوا 10 معابد في القاهرة ومعبداً في الإسكندرية وتحتوي جميعها على مخطوطات توثق حياة المجتمع اليهودي ودوره في مصر إضافة إلى تواريخ الميلاد والزواج لليهود المصريين.

وأعترف حلمي بالحالة المتردية التي تشهدها الآثار اليهودية في مصر ، وقال إنها لا تختلف عن حالة كل الآثار المصرية من حيث الإهمال ،مضيفاً أن جميع  الآثار بحاجة إلى دعم مادي سواء في استعادة الآثار المسروقة أو ترميم الآثار التي بحاجة لذلك، خاصة بعض حالة الانفلات الامني التي عاشتها مصر بعد ثورة يناير 2011 والتي كان لها آثار سيئة على السياحة والقتصاد بحسب قوله.
وذكر الموقع أن عدد اليهود في مصر لا يتجازو الـ 6 أشخاص، وهم يزورون معابدهم بحرية.
ونقل الموقع عن رئيسة الطائفة اليهودية في مصر “ماجدة هارون” قولها  إنها تلقت العديد من الوعود من المسؤولين المصريين بترميم الآثار اليهودية، إلا أن هذه الوعود ذهبت مع الرياح، لذا فهي طالبت الرئيس السيسي بمساعدتها على الحفاظ على التراث الثقافي لليهود خاصة بعدما تسربت المياه إلى داخل بعض المعابد.
وأضافت هارون أنها :” لا تريد تحميل الرئيس فوق طاقته، فهو يحمل عبئا ثقيلاً ولكنني أطالب المسؤولين بالمحافظة على هذا التراث الإنساني“.

 

*صحفي الأتلانتك: حارس السيسي ارتكب خطأ محرجا

وصف إيفي آشر- شابيرو الصحفي بمجلة الأتلانتك سؤال حارس الرئيس السيسي وزير الخارجية الأمريكي جون كيري خلال زيارة الهند  إذا كانت بحوذته “موبايل بكاميرا” بـ “الخطأ الدبلوماسي المحرج“.
وكتب شابيرو عبر حسابه على تويتر اليوم الإثنين: “خطأ دبلوماسي محرج، الحارس الشخصي لعبد الفتاح السيسي يسأل جون كيري إذا كان بحوذته هاتفا خلويا مزودا بكاميرا“.
وتابع: “كيري بدا مرتبكا بعد السؤال
وأورد الصحفي مقطع فيديو يظهر حارس الرئيس يسأل جون كيري قبل دخوله للقاء السيسي: “معك موبايل بكاميرا”، فسأله وزير الخارجية: “ماذا؟”، فكرر الحارس السؤال، قبل أن يهز كيري رأسه ويمضي في طريقه“.
جاء ذلك على هامش لقاء السيسي وكيري في الهند خلال زيارة الرئيس التي امتدت 3 أيام، قبل توجهه لحضور فعاليات قمة العشرين بمدينة هانغتشو الصينية.

 

 

أم الدنيا “تايتنك العسكر” في قاع معدلات الفقر.. السبت 3 سبتمبر. . الإعدام عقوبة تكفير مبارك

مؤيدو السيسي يضعون صورته على تايتنك. . تايتنك غرقت اختيار معبر

مؤيدو السيسي يضعون صورته على تايتنك. . تايتنك غرقت اختيار معبر

أم الدنيا “تايتنك العسكر” في قاع معدلات الفقر.. السبت 3 سبتمبر. . الإعدام عقوبة تكفير مبارك

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* النيابة تستأنف على قرار إخلاء سبيل محامي ريجينى

استأنفت نيابة شرق القاهرة الكلية برئاسة المستشار محمد عبد الشافي المحامي العام الأول على قرار قاضي المعارضات الذي عدل قراره وأخلى سبيل الناشط السياسي أحمد عبد الله، رئيس أمناء المفوضية المصرية للحقوق والحريات ومحامي أسرة “ريجيني”، الشاب الإيطالي الذي لقي مصرعه بالقاهرة، و4 آخرين بكفالة مالية قدرها 10 آلاف جنيه لكل منهم مراعاة لظروفهم الإنسانية، بتهمة التحريض على التظاهر في 25 أبريل الماضي ضد اتفاقية تعيين الحدود.

 

 

*إخلاء سبيل محامي ريجيني بكفالة 10 آلاف جنيه

قررت غرفة المشورة بمحكمة شمال القاهرة، إخلاء سبيل أحمد عبد الله، رئيس مجلس أمناء المفوضية المصرية للحقوق والحريات المستشار القانوني لأسرة الشاب الإيطالي المقتول بمصر جوليو ريجيني، و4 آخرين، بكفالة مالية 10 آلاف جنيه لكل منهم.

وذلك على ذمة التحقيقات التي تجريها النيابة والمتهمين فيها بالتحريض على استخدام القوة لقلب نظام الحكم وتغيير دستور الدولة ونظامها الجمهوري.

والمتهمون الآخرون هم: على محمد أحمد خليفة، عبد الرحمن حمزة محمد حمزة، محمد السيد محمد إبراهيم، محمود هشام حسانين .

 

*بعد تجديد حبس نجلها.. زوجة البلتاجي: ويل لقاضي الأرض من قاضي السماء

انتقدت سناء عبد الجواد، زوجة المناضل المعتقل الدكتور محمد البلتاجي، رفض قضاء الانقلاب استشكال نجلها أنس، وإعادته مرة أخرى للحبس الانفرادي.

وكتبت عبد الجواد- عبر حسابها على “فيسبوك”، قائلة: “حسبنا الله ونعم الوكيل.. رفض الاستشكال المقدم لابني أنس، وسيرجع إلى الحبس الانفرادي“.

وأضافت عبد الجواد “اللهم إنا نبرأ إليك من حولنا وقوتنا إلى حولك وقوتك، فإنه لا حول ولا قوة لنا إلا بك.. اللهم أنزل الصبر والسكينة والطمانينة عليك يا أنس حتى ترضى بقضائه“.

واختتمت عبد الجواد، قائلة: “ويل لقاضي الأرض من قاضي السماء.. إن الله يمهل ولا يهمل“.

 

 

*توقف 70% من المحاجر عن العمل بسبب “إتاوات الجيش“!

كشف إبراهيم غالي، رئيس شعبة المحاجر بغرفة صناعة مواد البناء باتحاد الصناعات، عن توقف اكثر من 70% من المحاجر عن العمل نتيجة زيادة الرسوم الخاصة بالمحاجر  الخاصة بالاستخراج والنقل، وقصر مدتها التي لا تتعدى سنة، منها 4 شهور للموافقات الرسمية، 3 شهور للاستكشاف، فضلا عن للعطلات الرسمية.

وقال غالي، في تصريحات صحفية، إن رسوم المحاجر ارتفعت لأكثر من الضعف، ما تسبب في عجز أصحاب المحاجر على دفع الرسوم المرتفعة، وتغطية تكاليف المحجر، مطالبًا بعودة الرسوم كما كانت في السابق وبأن تكون الموافقات بمدة أطول، لا تقل عن 5 سنوات لاستغلال المحجر، وتقسيط المبالغ لمدة 5 سنوات، وإعطاء فترة سماح للاستكشافات لا تقل عن 4 شهور، على أن تتضمن تغيير الموقع في حالة عدم صلاحيته للاستخراج. 

واقترح، غالي، استخدام نسبة من تحصيلات الرسوم الخاصة بالمحاجر لعمل خدمات لوجستية مثل تطوير الطرق وإنشاء محطات خدمة لصيانة السيارات والمعدات.

 

 

* بالأسماء.. اختفاء 29 معتقلًا في بني سويف عقب إخلاء سبيلهم

تتعنت إدارة سجن مركز الواسطى ببني سويف ومأمورها في عدم الافراج عن المعتقلين المخلى سبيلهم منذ اكثر من خمسة أشهر واخفائهم بعد الاخلاء مباشرة بمكان غير ملعوم بمركز الواسطى .

يحتجز الامن الوطنى المعتقلين ويرفض الافراج عنهم ، ومنهم من يتعرض للتعذيب فى مقر أمن الدولة  أو مركز الواسطي ، أو ما يعرف بـ”الثلاجة “.
بعث أهالى المعتقلين تليغرافات وشكاوى للمحامي العام ببنى سويف ، دون جدوى.
أسماء المختفين:
من قرية الميمون :
1-
عبدالرحمن بيومى ( مختفى اكثر من 5 اشهر )
2-
محمود محمد ماضى ( مختفى منذ اسبوع )
3-
حسام حسنى ( مختفى منذ 3 اشهر )
4-
مصعب عبدالرحمن ( مختفى منذ 5 اشهر )
5-
اسلام رجب ( مختفى منذ شهرين )
6-
عبد الله خضر ( مختفى منذ 3 اشهر )
7-
حمد عبد العزيز ( مختفى منذ 3 اشهر )
8-
جمال عبدالتواب ( مختفى منذ 5 اشهر )
9-
احمد راضى ( مختفى منذ 4 اشهر

قرية بني حيدر:
1-
محمد حسين ( مختفى منذ 3 اشهر )
2-
على احمد ( مختفى منذ 4 شهر )
3-
طارق جمال ( مختفى منذ اسبوع )

قرية قمن العروس
1-
عبدالرحمن خليل ( مختفى منذ 3 شهر )

قرية انفسط
1-
احمد محمد بكرى ( مختفى منذ 4 اشهر )
2-
محمد محمود جأذ ( مختفى منذ 5 اشهر )

قرية كوم ابوراضى
1-
عبدالتواب احمد ( مختفى منذ شهرين )
2-
محمد سليمان ( مختفى منذ شهرين )
3 –
صابر ( مختفى منذ شهرين )

قرية زاية المصلوب :
1-
محمد بدوى ابو القمصان ( مختفى منذ4اشهر )
2-
عمرو نادى زأرع ( مختفى منذ 3 اشهر )
3-
محمد نادى زأرع ( مختفى منذ 3 اشهر )
4-
اسلام صلاح احمد ( مختفى منذ 4 اشهر )
5-
ابو العلا سيد ( مختفى منذ 3 اشهر)

جزيرة المساعدة :
1-
احمد عبدالتواب ( مختفى منذ 4 شهر )
2-
طه انور ( مختفى منذ 3 اشهر )
3-
مصطفى عويس ف ( مختفى منذ 4 اشهر )

بندر الواسطي :
1-
ياسر عبدالتواب ( مختفى منذ شهر )
ميدوم:
1-
محمد هريدى ( مختفى منذ شهر
صفط ميدوم :

1- حمدى نصار ( مختفى منذ 3 اشهر

 

 

*نشطاء يدشنون حملة “أغلقوا مقبرة العقرب” لفضح انتهاكات العسكر

دشن نشطاء وحركات ثورية ومنظمات لحقوق الإنسان حملة لغلق سجن العقرب، تحت شعار “معًا لغلق سجن العقرب“، والذي انطلق أمس الجمعة ويستمر حتى 4 سبتمبر 2016.

وقال مؤسسة مصر الثورة إنه وفي إطار التعاون المشترك لدعم القضية المصرية بالخارج تدعو المؤسسة للمشاركة في حملة “أغلقوا العقرب”؛ للتضامن مع المعتقلين بسجن العقرب وتعزيز صمودهم وفضح الانتهاكات التي تمارس بحقهم من تقييد أيديهم وأقدامهم، ضربهم مع تعمد الإهانة بإطلاق السباب والشتائم.

وأضافت المؤسسة أنه يتم إجبارهم على خلع ملابس السجن، وتصويرهم عرايا في اوضاع مهينة، ادخالهم غرفة التأديب والتعذيب، منع الطعام والمياه النظيفة للشرب، منع الزيارات والتواصل مع أسرهم لفتراتٍ طويلة، الإهمال الطبي، وسوء الرعاية الطبية، ومنع الدواء، تجريد السجناء من المتعلقات الشخصية وأدوات النظافة.

كما طرحت المؤسسة برومو للحملة ووضعت صورًا لعدد من المعتقلين؛ أبرزهم الدكتور محمد بديع والمهندس مجدي قرقر والصحفي محمد سحلوب والدكتور سعد الكتاتني وكذلك عدد من شهداء المقبرة.

كما قامت المؤسسة بإرسال نماذج “تقديم شكوى” للمنظمات الحقوقية وعناوين التواصل للدفع في هذا المسار فرديًّا وشعبيًّا.

وتضمن أيضًا تقريرًا تحت عنوان “سجن العقرب مقبرة لمن يسجن به” وبلاغًا ضد حكومة الانقلاب بحجم الانتهاكات التي تتم في السجن وتقريرًا مفصل من إنتاج المؤسسة تحت عنوان العقرب انتهاكات لا تنتهي.

 

 

*الشامخ”.. أحكام نهائية بـ50 سنة على 11 معتقلاً بالإسكندرية

قضت محكمة النقض، اليوم السبت، برفض الطعون المقدمة من 11 معتقلاً من رافضي الإنقلاب العسكري على حكم حبسهم بمدد تتراوح من 3 إلى 5 سنوات، للزعم بارتكابهم أعمال تظاهر وعنف بمناطق مختلفة بمحافظة الإسكندرية.

وأيّدت المحكمة الأحكام الصادرة ضدهم والبالغ مجموعها نحو 50 سنة، لتكون أحكامًا نهائية وباته لا طعن عليها.

وكانت محكمة جنايات الإسكندرية، “أول درجة”، قضت بسجن المعتقلين عن أحداث تظاهر وعنف وقعت بمناطق مختلفة بمحافظة الإسكندرية وذلك مطلع العام الماضي، بالسجن المؤبد، ليتم تخفيف الحكم من محكمة “ثاني درجة” لأحكام تتراوح من 3 إلى 5 سنوات. 

وتقوم هيئة الدفاع عن المعتقلين بالطعن على الحكم أمام محكمة النقض، مستندةً على عدة أسباب للمطالبة بإلغاء عقوبات سجن المعتقلين، على رأسها اعتماد محكمة الإدانة في أول وثاني درجة على تحريات الأمن الوطني كدليل وحيد على ارتكابهم الجرائم المنسوبة إليهم، وكذلك الإخلال بحق الدفاع، والفساد في الاستدلال.

 

 

*الصحة”: تفرض جباية 15 جنيهًا على الأمهات لصرف لبن الأطفال

قال الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة بحكومة الانقلاب: إن الوزير قرر ميكنة اللبان على مستوى الجمهورية في 27 محافظة تطبيقًا للقرار رقم 562 لسنة 2016 تباع داخل وحدات الرعاية الصحية ومراكز الأمومة والطفولة التابعة لوزارة الصحة وليس من خلال الصيدليات أو الشركات.

جاء ذلك خلال مداخلة على قناة أون تي في وبرنامج “صباح أون”، اليوم السبت، زاعمًا

أن القرار جاء لأن مصر تدعم منظومة لبن الأطفال بـ450 مليون جنيه سنويًّا، وصرفها بـ5 جنيهات لكنهم تفاجئوا ببيعها في الصيدليات بـ60 جنيهًا.

وأضاف أنه يوجد 1005 منافذ على مستوى الجمهورية تم الإعلان عنهم منذ شهرين بهما مليون عبوة لبن مقسمة عليهم، بسعر 5 جنيهات للعبوة المدعمه،على أن يقوم بدفع 15 جنيهًا في مكتب البريد وتسليمها للوحدة الصحية، على أن يتم عمل “كارت ذكي” له من أجل الصرف من أي منفذ بيع.

وأشار إنه يجب أن يتم توقيع الكشف الطبى عليها لإبثات خلو “الثدي” من اللبن من أجل الحصول على عبوة الألبان، مشيرًا إلى أنها ضوابط من أجل عدم استسهال صرف اللبن لكل أم ولا يحدث تلاعب.

 

*مسئول انقلابي يكشف أسباب ما يحدث في مصر من كوارث

اعترف الدكتور محمد رؤوف غنيم، المنسق العام ورئيس الكتلة المصرية، التي أيدت ودعمت قائد الانقلاب العسكرى عبد الفتاح السيسي على أول رئيس مدني منتخب في مصر فى انقلاب 3/7 ، إن ما يحصل في مصر من فساد اداري وفساد مالي وغلاء أسعار وتخلي عبدالفتاح السيسي عن المصريين وارتفاع سعر صرف الدولار أيضًا؛ وانخفاض منسوب مياه نهر النيل وبناء سد النهضة وكل ما يحصل في مصر هو بسبب سكوتنا عن فض مجزرة اعتصام رابعه العدوية.

وقام بنشر تدوينه له عبر صفحته الرسمية بالفيس بوك، مؤخرًا، قال فيها: البوست ده انا كتبته تاني يوم فض رابعة من تلت سنين. دافعت فيه عن تصرف القوات الأمنية المصرية، وهاجمت فيه تدخل الاجانب في شئوننا بلغتهم. وشاورت لازدواج معاييرهم في التنديد بتصرفات الجيش والشرطة في مصر

البوست اتشير اكتر من الف مرة, معظمهم من اصدقائي المصريين في الخارج واصدقائي الاجانب. واتنشر في صفحة الرأي على موقع بي بي سي الرسمي.

وأضاف، من غير لف ودوران: انا باعتذر. انا آسف. كنت فاهم غلط, فكلامي طلع غلط. عدائي مع الاخوان خلاني اصدق القصة الرسمية. ماكانش عندي معلومات حقيقية عن اللي حصل. ماكنتش عارف ان اللي حصل مذبحة وحشية. ماكنتش عارف ان كان ممكن جدا فض الميدان من غير الخسائر البشرية الفادحة دي. ماكنتش عارف ان القناصة كانوا بيصطادوا الضحايا وهما مستخبيين او بيحاولوا يهربوا. ماكنتش عارف ان فيديو المدرعة اللي بتعلن عن فض الميدان دي اتصورت بعد المجزرة. ماكنتش عارف كمية الضحايا المهول بالنسبة لعدد قطع السلاح الهزلي. وشوية بشوية من بعد اليوم ده ابتدت تبان الحقيقة, من خلال صور وفيديوهات ومعلومات مؤكدة, وشهادات موثوق فيها بالنسبة لي بدرجة مليون في المية.

وتابع: والنهاردة انا ماعنديش ذرة شك ان كل اللي بيحصل لنا في مصر من بعد اليوم ده نوع من انواع العقاب الجماعي على اللي احنا كلنا سكتنا عليه يوميها. مهما اختلفت مع الاخوان او عاديتهم او كرهتهم حتى, الانسانية مش وجهة نظر, الدم عمره ما يبني بلد, والحق عمره ما ييجي بالباطل.

رابعة مذبحة. وانا آسف. لكل الضحايا وأسرهم. ولكل واحد ساهمت بكلامي في تضليله…  عدائي مع الإخوان خلاني أصدق القصة الرسمية ، ماكانش عندي معلومات حقيقية عن اللي حصل ؛ ومكنتش عارف ان اللي حصل مذبحة غير بعد فوات الاوان بكل أسف.

 

 

*غاندي للسيسي: لن تستطيع إخماد الثورة

تداول نشطاء التواصل الاجتماعي صورة لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي أثناء تسلمه هدايا تذكارية من المسؤولين الهنود، خلال زيارته التي اختتمها، اليوم السبت، متوجهًا إلى الصين للمشاركة في “قمة العشرين”.

والمفارقة أن الهدية كانت عبارة عن تمثال للزعيم الراحل المهاتما غاندي، ومكتوب عليه مقولته الشهيرة: “تستطيع أن تقتل الثوار.. إنما لا تستطيع أن تقتل الثورة”، وكأنها رسالة مخصصة للسيسي الذيق شهد انقلابه قمعًا واستبدادًا شديدًا، بأنه  لم يستطع أن يخمد الثورة.

وشهدت عدة منظمات حقوقية وصحف بارتفاع القمع في عهد الانقلاب؛ حيث قالت صحيفة الجارديان البريطانية إن القمع في عهد عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري في 3 يوليو 2013 أسوأ من أيام حسني مبارك وجمال عبدالناصر.

ونقلت عن الصحفي حسام بهجت أن حجم القمع الذي تمارسه سلطات الانقلاب اليوم هو أكبر مما كان عليه منذ عقود وأسوأ من أي شيء رأيناه في الماضي بحسب بهجت.

وانتقد بهجت القيود المفروضة على وسائل الإعلام، والارتفاع غير المسبوق في أعداد السجناء السياسيين، وحالات الاختفاء القسري، وحالات القتل خارج إطار القانون التي تطال الإسلاميين من جانب سلطات الانقلاب.

 

 

*تفاصيل لقاء السيسي مع مديرة صندوق النقد الدولي

وصل عبد الفتاح السيسي اليوم السبت إلى مدينة هانجشو الصينية للمشاركة فى قمة مجموعة العشرين التى ستبدأ أعمالها غداً، وذلك عقب اختتام زيارته الرسمية إلى نيودلهي التى استمرت لمدة يومين.
وصرح السفير علاء يوسف المُتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية بأن السيسي استهل نشاطه في الصين مساء اليوم باستقبال كريستين لاجارد مدير عام صندوق النقد الدولي بمقر إقامته.

حضر اللقاء كل من محافظ البنك المركزي، ووزراء الخارجية، والتجارة والصناعة، والمالية.
وقال المُتحدث الرسمي إن اللقاء تناول الاتفاق المبدئي الذي تم التوصل إليه بين مصر وصندوق النقد الدولي لدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي، والذى سيتم عرضه على مجلس إدارة الصندوق قريباً لإقراره.
وأشادت “كريستين لاجاردبالجهد الذي تقوم به الحكومة المصرية لتطوير والنهوض بالاقتصاد، من خلال تطبيق الإصلاحات الاقتصادية والهيكلية اللازمة سعياً للتغلب على التحديات أمام دفع الاقتصاد المصري قدماً، وتقليل البطالة والدين العام، مؤكدةً دعم صندوق النقد الدولي بقوة لجهود الإصلاح الاقتصادى التى تبذلها مصر، ومتمنيةً التوفيق للحكومة المصرية في مساعيها لتحقيق أهدافها التنموية.
وزعم السيسي في هذا الصدد حرص مصر على تحقيق التوازن بين رفع معدلات النمو والاستقرار المالي، وتحقيق العدالة الاجتماعية، بما يضمن حماية محدودي الدخل وشعور المواطن العادي بثمار التنمية والإصلاح، مؤكداً مواصلة الدولة لجهود تعزيز شبكات الحماية الاجتماعية خلال المرحلة المقبلة.
وأوضح المُتحدث الرسمي أنه تم خلال اللقاء استعراض الجهود التى تقوم بها مصر لتوفير مناخ جاذب للاستثمار، باعتباره وسيلة هامة لرفع معدلات النمو وتوفير فرص العمل وتقليص الدين العام، فضلاً عن الإصلاحات التشريعية والمؤسسية المتعددة التي تقوم بها الحكومة. كما تم التطرق إلى عدد من الموضوعات المطروحة على جدول أعمال قمة مجموعة العشرين، حيث أكد الرئيس في هذا الإطار على اهتمام مصر بأن تعكس الجهود الاقتصادية والمالية الدولية تزايد نصيب الدول النامية فى الاقتصاد العالمى وتيسير اندماجها فيه، بما يتيح المجال لاستفادتها مما يوفره الاقتصاد العالمي من فرص ومزايا، ويساهم في تحقيق نمو اقتصادي دولي مستدام.

 

 

*مضاربون يمتنعون عن بيع الدولار وسط توقعات بعودة موجة الارتفاعات

استقرت أسعار صرف الدولار مقابل الجنيه المصري في تعاملات السوق السوداء اليوم، السبت، على السعر المتداول أمس، الجمعة، بعد ارتفاع طفيف سجله الدولار ليصل إلى 12.66 جنيه للشراء مقابل 12.77 جنيه للبيع.

وقال متعاملون في سوق الصرف، إن سعر صرف العملة الخضراء فى السوق الموازى تفاوت من من محافظة إلى أخرى، حيث بلغ 12.65 جنيه للبيع بالسويس، فيما سجل 12.70 جنيه ببورسعيد، أما في باقي المناطق فتراوحت الأسعار بين 12.65 جنيه و12.75 جنيه للبيع.

وأكد المتعاملون أن بعض شركات الصرافة أوقفت عمليات تداول الدولار، لحين استقرار أسعار الصرف وسط توقعات بعودة موجة ارتفاع أسعار الدولار خلال الفترة المقبلة.

 

 

*تايتنك العسكر”… أم الدنيا في قاع معدلات الفقر

فرض العسكر على المصريين تلك المعادلة “إما أن تختاروا الموت العاجل مثلما يحدث في سوريا والعراق.. وإما أن تختاروا الموت البطيء بالجوع والفقر والمرض والمعاناة وإياكم والشكوى”، وكأن المصريين لا حق لهم في خيار ثالث يتمثل في حياة كريمة مثل الشعوب المتحضرة.

وانهيار سريع في مستوى الخدمات قدمه الانقلاب لـ”نور عينيه” حتى باتت أم الدنيا” هي الأخيرة عالميًّا في مستوى المعيشة وفقًا للإحصائيات الدولية.

فقد كشفت وحدة الأبحاث التابعة لصحيفة “الإيكونوميست” البريطانية عن أحدث ترتيب لجودة العيش، والذي أشار إلى تراجع مصر للمستوى الأخير.

وجاء في التقرير، أن الأحداث التي مرت بها مصر خلال السنوات الماضية، وفشل النظام الحالي في حل المنظومة الاقتصادية أديا إلى تراجع ترتيب البلاد في مستوى جودة العيش العالمية.

وتابع التقرير المنشور: إن هذا التصنيف قام بتقييم العوامل التي تؤثر في نمط عيش 140 مدينة عالمية، والتي قامت بتقييم مستوى الرفاهية.

وأكد التقرير أن التقييم شمل 5 عناصر كبرى، وأكثر من 30 عاملاً نوعيًا، منها الأمن والصحة والنظافة، الثقافة والبيئة، التعليم، والبنية التحتية.

ومنذ انقلاب السيسي على أول رئيس منتخب (د. محمد مرسي)، يعاني المواطن المصري حياة صعبة خاصة بعد انهيار الاقتصاد والعملة المحلية التي تراجعت بشكل قياسي أمام الدولار، فضلا عن ارتفاع الأسعار بشكل عام بنسبة تقدر بنحو 200% في أكثر السلع الإستراتيجية، الأمر الذي يئن معه البسطاء الذين لا يقدرون على الإيفاء باحتياجاتهم الأساسية

اقتصاد متدهور

وكانت وكالة بلومبرج الاقتصادية، قد وجهت نقدًا لاذعًا لقائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، مؤكدة أن السيسي هو المسئول الوحيد عن الضغوط التي يعاني منها الاقتصاد المصري في الوقت الحالي، نافية أن تكون الحوادث التي ضربت قطاع السياحة هي وحدها المسئولة عن مشاكل الاقتصاد.

وذكرت الوكالة ان السيسي بدد حزم المساعدات على المشروعات الكبرى المشكوك في أهميتها، والتي تشمل التوسع الضخم في قناة السويس، وبلغ معدل البطالة خلال الربع الثاني من العام الجاري  12.5% من قوة العمل، فيما وصل التضخم في يوليو الماضي إلى 14.8%، وفقًا للبيانات الرسمية.

وأشارت الوكالة إلى أنه بالرغم من تلقي حكومات السيسي مساعدات سابقة من الخليج، فإنها لم تحسن من وضع الاقتصاد؛ حيث وصل عجز الموازنة إلى 12% من الناتج المحلي الإجمالي، في الوقت الذي يقتصر فيه العجز في دولة مثل تونس التي عايشت ظروفا مماثلة لمصر عند 4.4%.

وفي سياق وصفها لأحوال المصريين حاليا قالت بلومبرج إن “ربع السكان البالغ عددهم 90 مليونًا يعيشون في فقر، وحوالي نفس النسبة من البالغين أميون. مصر قد تدخل في أزمة توفير المياه خلال عقد بفضل تسارع نمو السكان، وممارسات الهدر في الزراعة، والاتفاق السيئ الذي تم إبرامه مع الجيران في أعالى النهر (النيل)”.

وتعرضت الوكالة في افتتاحيتها لتناقض تصريحات السيسي مع سياساته، بإشارتها إلى أنه في الوقت الذي اعترف فيه السيسي في 2014 بأن البلاد تحتاج إلى 30 ألف مدرس فإنه لم يخصص أموالا لتعيينهم، واصفة النظام التعليمي في مصر بأنه ” فظيع“.

مؤشرات صادمة

وتفاقم الدين العام المحلي لمصر في مارس 2016 نحو 2.49 تريليون جنيه (280 مليار دولار) ، مقارنة بـ1.81 تريليون جنيه (203.8 مليارات دولار) في يونيو 2014، و1.52 تريليون في يونيو 2013، وهو ما يعني أن الدين العام المحلي شهد ارتفاعا بلغ 680 مليار جنيه خلال عامي السيسي، ونحو 970 مليار جنيه منذ انقلاب 2013.

أما الدين الخارجي لمصر فقفز إلى 53.4 مليار دولار بنهاية مارس/آذار 2016، مقارنة مع 46 مليارا في يونيو/حزيران 2014، بزيادة قدرها 7.4 مليارات خلال عامي السيسي، ونحو 10.2 مليارات منذ انقلاب 2013.

وتتحمل الموازنة العامة للدولة أعباء فوائد الديون المحلية والخارجية بنحو 295 مليار جنيه في موازنة 2016-2017، وبما يزيد عن مخصصات الأجور والصحة للعام المالي نفسه، وبما يزيد بضعفين ونصف عن مخصصات الاستثمارات العامة البالغة 107 مليارات جنيه.

وبلغ احتياطي النقد الأجنبي 17.5 مليار دولار في نهاية مايو/أيار 2016، بما يعادل واردات مصر لأقل من ثلاثة أشهر. وحقيقة الموارد الذاتية بهذا الاحتياطي صفر، بل انكشف المركز المالي للبنك المركزي بنحو 375 مليون دولار فيما يتعلق بصافي الأصول الأجنبية مع نهاية العام 2015. ويعد مبلغ الـ17.5 مليار دولار عبارة عن ودائع لكل من ليبيا وتركيا والسعودية والإمارات والكويت، وتعد 10 مليارات من هذا المبلغ في حكم القرض لأنها مربوطة كودائع بسعر فائدة 2.5%. وبالتالي فحقيقة الأمر أن مصر لا تمتلك احتياطيا ذاتيا من النقد الأجنبي، وهو ما ساهم بقوة في انهيار سعر صرف الجنيه المصري.

وفي ظل تراجع أداء الاقتصاد المصري وزيادة الاعتماد على الخارج، انخفضت قيمة الجنيه بشكل ملحوظ منذ الانقلاب العسكري وخلال فترة عامي السيسي، فبلغ سعر صرف الدولار في السوق الموازية 11.20 جنيها، بينما بلغ في السوق الرسمية 8.8 جنيهات، مع عجز لدى الجهاز المصرفي في توفير الدولار وباقي العملات الأجنبية في ضوء الأسعار الرسمية المعلنة. ويشهد الاقتصاد المصري ظاهرة دولرة قوية، في ظل المضاربات في السوق السوداء، وارتفاع معدلات التضخم.

تراجع تحويلات الخارج

ظلت تحويلات العاملين بالخارج سندا للاقتصاد المصري بشكل كبير حتى نهاية العام 2014-2015، ومع بداية العام الثاني للسيسي شهد هذا المورد تراجعا ملحوظا. فخلال النصف الأول من عام 2015-2016 تظهر بيانات ميزان المدفوعات وجود تراجع بنحو 1.1 مليار دولار.

وإثر أداء خادع من تحقيق فائض في ميزان المدفوعات المصري بعد انقلاب 2013 بسبب المنح والمساعدات الأجنبية، ظهر العجز في ميزان المدفوعات مرة أخرى، حيث بلغ 3.4 مليارات دولار خلال النصف الأول من عام 2015-2016، وهو مرشح ليزيد بمعدلات أكبر في ظل تراجع المنح والمساعدات الدولية، واستمرار العجز بالميزان التجاري.

خراب مصر

وقال وكيل لجنة الخطة والموازنة السابق بمجلس الشعب المصري أشرف بدر الدين إن “عبد الفتاح السيسي خرب مصر في سنتين، ولو صبر المصريون عليه عامين آخرين فربما يموت نصف الشعب“.

وأضاف ” إن الفساد قد استشرى في مصر وتم “تقنينه” بتشريعات خلال العامين الأخيرين، مشيرا إلى أن تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات رصد فسادا بقيمة ستمئة مليار جنيه خلال سنوات معدودة، بالإضافة إلى تراجع جميع المؤشرات الاقتصادية، ومنها تراجع السياحة وعائدات قناة السويس وتحويلات المصريين في الخارج والاستثمارات الأجنبية.

 ونوه بدر الدين إلى أنه منذ تولى السيسي الحكم انخفضت قيمة الجنيه المصري بنحو 28% مقابل الدولار.

 

 

*السعودية تشكو غدر السيسي في مؤتمر الشيشان وعلماؤها يطالبونها بفض يدها منه

طالب علماء السعودية حكومة المملكة بفض يدها من قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بعدما خانهم، وهو وشيخ الازهر، في مؤتمر الشيشان، الذي نظمته مؤسسة “طابة” الاماراتية التي يديرها الحبيب الجفري، وسعي لتشويه صورة أهل السنة بادعاء انهم الصوفية والاشاعرة لا “أهل الحديث”، مستبعدا بذلك علماء السعودية والتيار السلفي.

ويبدو ان كل هذا الغضب، الذي شارك فيه الشيخ القرضاوي واتحاد علماء المسلمين، قد ينقلب هذه المرة علي السيسي، في صورة التراجع عن توريد الدفعة الثانية من المنح السعودية لمصر في يناير المقبل، بعدما طالب علماء سعوديون بتركه لمصيره.

وكانت آخر المساعدات التي دعمت بها السعودية مصر، منحة الـ 2.5 مليار دولار، والتي تسلمت منها مصر الدفعة الأولى في مايو الماضي، وتتسلم الدفعة الثانية في يناير 2017 حسبما أعلنت الدكتورة سحر نصر وزيرة التعاون الدولي.

فقد شن الدعاة والعلماء السعوديون هجوما على “مؤتمر أهل السنة” الذي عقد في الشيشان يوم 25 أغسطس الماضي، بمشاركة مصرية من الأزهر، بعدما استثنى “سلفية السعودية” من تعريف “أهل السنة والجماعة”.

وعبّر دعاة ومفكرون خليجيون وعرب عن غضبهم الشديد تجاه مؤتمر “أهل السنة والجماعة”، الذي تجاهل السلفيين، وركز على الشيوخ الصوفيين والأشاعرة والماتريديين، وسعي لإخراج غيرهم من تسميه “أهل السنة” بدعاوي “تصويب الخلل الذي رافق مصطلح أهل السنة والجماعة”، وتعرضه “للاختطاف من قبل المتطرفين”، وهو ما اعتبره دعاة سعوديون تعريضا بالسلفية.

واضطر المؤتمر الروسي، كما أعلن الحبيب الجعفري، إلى إضافة عبارة غامضة في البيان الختامي تقول إن من “أهل السنة” فريق: “أهل الحديث المفوضة في الاعتقاد”!.

وحضر المؤتمر الذي عقد في مدينة غروزني، عاصمة جمهورية الشيشان، التي تقع تحت الاحتلال الروسي، وفدا مصريا برئاسة شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، ضم كلا من شوقي علّام مفتي مصر، والمفتي السابق علي جمعة، وأسامة الأزهري مستشار السيسي.

كما حضره أكثر من مئتي من مشايخ الصوفية والاشاعرة أبرزهم الحبيب الجعفري، ومفتي دمشق، عبد الفتاح البزم، والداعية السعودي المثير للجدل “حاتم العوني”، برعاية الرئيس الشيشاني رمضان أحمد قديروف.

وبحسب البيان الختامي للمؤتمر فإن المؤتمرين خلصوا إلى أن “أهل السنة والجماعة هم الأشاعرة والماتريدية في الاعتقاد، وأهل المذاهب الأربعة الحنفية والمالكية والشافعية والحنابلة في الفقه، وأهل التصوف الصافي علما وأخلاقا وتزكية على مسلك الإمام الجنيد وأمثاله من أئمة الهدى”.

ومعني حصر أهل السنة والجماعة في “الأشاعرة والماتريدية في الاعتقاد”، إخراج أهل الحديث والسلفية منه، وهوما تسبب في ردود فعل غاضبة وساخطة في أوساط العديد من علماء المسلمين، الذين وصفوا المؤتمر بأنه “حلقة في سلسلة مؤامرة تدور على أهل السنة والجماعة، باتت العداوة على عقيدتنا ووطننا على المكشوف” على حد قول الداعية السعودي سعد البريك.

هجوم سعودي

جاء الهجوم السعودي علي المؤتمر سياسيا ودينيا، كان أبرزه سياسيا من جانب كتاب وعلماء.

فقد دعا الكاتب السعودي محمد آل الشيخ، على تويتر إلى ترك السيسي “ليواجه مصيره” بسبب مشاركة مصر في المؤتمر الذي أساء للسعودية وأهل السنة، وعلق قائلاً: “مشاركة شيخ الأزهر بمؤتمر غروزني الذي أقصى المملكة من مسمى أهل السنة يحتم علينا تغيير تعاملنا مع مصر فوطننا أهم ولتذهب مصر السيسي إلى الخراب”، على حد تعبيره.

وأضاف آل الشيخ: “كنا مع السيسي لأن الإخوان والسلفين المتأخونين أعداء لنا وله، أما وقد أدار لنا ظهر المجن في جروزني وقابلنا بالنكران فليواجه مصيره منفردًا”.

واعتبر آل الشيخ أن المؤتمر “يستهدف المملكة وبوضوح” متهما الاستخبارات الإيرانية والروسية بالوقوف خلفه “لإخراج المملكة من أهل السنة والجماعة” وختم بالقول: “اختلف مع المتطرفين الغلاة ونالني منهم الكثير لكن إذا تعلق الامر بتقزيم الوطن وتهميشه سأتحول الى أكبر متشدد؛ فالوطن قضية موت وحياة في معاييري.”

وفي سياق انتقاد علماء مصر وانقلابهم علي السعودية، قال الأكاديمي السعودي محمد عبد الله العزام: “مفتي مصر السابق علي جمعة تتلمذ على الشيخ حمود التويجري رحمه الله وأكرمه علماء السعودية وشبع من علمهم وموائدهم.. أستغرب صمت مؤيدي السيسي من السعوديين عن خيانة مؤتمر الشيشان.. مكافأة شيخ الأزهر للسعودية على مشاريعها الضخمة في الأزهر التحالف مع بوتين لطردها من العالم الإسلامي.. تحتاج لطبيب نفسي”.

وقال الداعية السعودية عادل الكلباني، إن المؤتمر أظهر أن “الأفواهَ التي نُطْعِمُها تعُضُّنا، ولكنّا لا نتَّعِظ”، دون ان يحدد هذه الأفواه.

وحذر الشيخ سعد البريك من خطورة مؤتمر الشيشان في تفريق وحدة الأمّه، انتقد المؤتمر والمشاركين فيه، قائلا: “هل تجرأ هذا المؤتمر أن يخاطب بوتين بوقف قصف الطيران الروسي على أهل السنّة في سوريا، أم أن الذين تحت الأنقاض ليسوا من السنّه؟!”.

كما اعتبر أستاذ الفقه السعودي، محمد السعيدي، المؤتمر “تآمري على العالم الإسلامي، وعلى المملكة العربية السعودية بشكل خاص، ويقع ضمن العديد من التحركات الغربية لقتل كل مظاهر يقظة الشعوب الإسلامية إلى حقيقة دينها “.

وأضاف: “ما فشلت فيه إيران يُحاول أن ينجح فيه الآن عشرات من أبناء الفرق المنتسبة إلى أهل السنة، الذين جاء البيان المنسوب إليهم في المؤتمر والمتداول في مواقع التواصل بحصر أهل السنة في العقيدة بأتباع أبي الحسن الأشعري وأبي منصور الماتريدي، صريحا في استبعاد أتباع السلف رضي الله عنهم من دائرة أهل السنة والجماعة”.

وشارك علماء السعودية، علماء عرب أخرين الهجوم على المؤتمر، فالأمين العام لحزب الأمة الكويتي، الدكتور حاكم المطيري، قال إن “ادعاء أن مؤتمر الشيشان تحت رعاية روسيا يمثل 90 في المئة من الأمة وأهل السنة كذب سخيف، فالحضور لا يمثلون إلا أنفسهم وطغاتهم”، معتبرا أنه: “مجتمع ضرار هدفه الوقوف مع الحملة العسكرية الصليبية الروسية باسم السنة، دفاعا عن نظامي بشار والسيسي”.

وقال النائب الكويتي السابق وليد الطبطبائي أن مؤتمر الشيشان “عقد بترتيب من مخابرات روسيا النصرانية حليفة إيران الصفوية، وبمشاركة أقطاب الصوفية والباطنية، ثم يتحدثون باسم أهل السنة”.

وحذر المجلس الإسلامي السوري من خطورة مؤتمر الشيشان ونفي تمثيل المشاركين فيه لأهل السنة.

الازهر يدافع

وقد اضطر المركز الإعلامي في الأزهر إلى إصدار بيان توضيحي حول موقف شيخ الأزهر، أحمد الطيب، من المؤتمر قال فيه إن الطيب قد نصَّ خلال كلمته للأمة في هذا المؤتمر على أن مفهوم “أهل السنة والجماعة” يُطلق على الأشاعرة، والماتريدية، وأهل الحديث”.

وتابع البيان بأن “الطيب ساق في محاضرته نصوصا تؤكّد استقرار “جمهرة الأمة” والسواد الأعظم منها على معنى هذا المفهوم، حين نقل عن العلامة السفَّاريني قوله: “وأهل السنة ثلاث فرق: الأثرية وإمامهم أحمد بن حنبل، والأشعرية وإمامهم أبو الحسن الأشعري، والماتريدية وإمامهم أبو منصور الماتريدي”، وعن العلّامة مرتضى الزبيدي قوله: “والمراد بأهل السُّنة هم أهل الفِرَق الأربعة: المحدِّثون

والصُّوفية والأشاعرة والماتريدية”.

غير أن توضيح الأزهر لم يوقف عاصفة الغضب بين الإعلاميين والناشطين السعوديين، وعلماء المسلمين الاخرين.

وشارك الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، برئاسة الشيخ يوسف القرضاوي، السعودية، الهجوم على هذا المؤتمر، وأسماه “مؤتمر الضرار”، ورفض مقرراته، وأعلن عن انزعاجه من أهداف وعنوان المؤتمر، واستغرب من نفي البيان الختامي “صفة أهل السنة عن أهل الحديث والسلفيين”.

ووصف القرضاوي المشاركين في المؤتمر بأنهم: “علماء السلطان” و”شيوخ العار”، الذين سكتوا عن دماء المسلمين المراقة ظلما وعدوانا من روسيا وأذنابها، والذين هللوا للمستبدين في عالمنا العربي، وحرضوهم على سفك الدماء، فأيدوا السيسي في مصر، وبشار في سوريا، وعلي عبد الله صالح والحوثيين في اليمن، وإن جملوا مؤتمرهم للأسف ببعض الطيبين من أهل العلم من هنا وهناك”.

وتساءل: “ماذا بعد تحديد أهل السنة والجماعة؟! هل سنسمع لكم صوتاً ضد الشيعة والنصيرية في سوريا واليمن والعراق؟!”.

وقال القرضاوي: “قد أزعجني هذا المؤتمر بأهدافه وعنوانه، وطبيعة المدعوين إليه والمشاركين فيه، كما أزعج كل مخلص غيور من علماء الإسلام وأمته، فرأيت أن أصدق ما يوصف به أنه مؤتمر ضرار”.

وأكد أن المؤتمرين “ما تعاونوا على بر أو تقوى، كالذين اتخذوا مسجدا ضرارا وكفرا وتفريقا بين المؤمنين”.

وأضاف: “جاء البيان الختامي معبرا عن هوة سحيقة يحياها المؤتمرون والرعاة لهذا المؤتمر البائس؛ فبدلا من أن يسعى لتجميع أهل السنة والجماعة صفا واحدا أمام الفرق المنحرفة عن الإسلام، المؤيدة سياسيا من العالم، والمدعومة بالمال والسلاح، إذا به ينفي صفة أهل السنة عن أهل الحديث والسلفيين، وهم مكون رئيسي من مكونات أهل السنة والجماعة؛ وكأنه قد كتب على أمتنا أن تظل في هذه الدائرة التي لا تنتهي، ينفي بعضنا بعضا، في الوقت الذي يتعاون فيه أعداؤنا، ومن هم خارجون عن ملتنا وعقيدتنا، ليوقعوا ببلاد المسلمين بلداً تلو أخرى”.

وتساءل القرضاوي عن عدم اعتراض أي “ممن نصبوا أنفسهم ممثلين لأهل السنة والجماعة حول ما تقوم به إيران وأذنابها، من مليشيات حزب الله في سوريا، والحوثيين في اليمن من قتل واستباحة وتدمير، وبعث الدعاة في أفريقيا وآسيا لتضليل أهل السنة، ولا كلمة إنكار لما تقوم به روسيا، ومن يدور في فلكها، ولا عجب”.

أيضا انتقد الشيخ الدكتور علي القره داغي – الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين – مؤتمر جروزني وأكد أنه “أثار الاختلاف بين أبناء الأمة، وأثبت أننا أمام مؤتمر يفرق ولا يجمع ويزرع الفرقة بدلاً من أن يتناول توحيد الجهود ووحدة الأمة الإسلامية وأبنائها”.

وأكد القره داغي أن الدعوة للمؤتمر “قامت على أسس استقطابية لفئات محددة قريبة من المستبدين والظالمين أو تابعة وخانعة لهم في معظمهم، أو مغرر بهم تحت أسماء لموضوعات براقة بينما مسمياتها مسمومة”. 

يذكر أن متابعة تاريخ مؤسسة “طابة” الصوفية التي أسستها الامارات، ويرأسها الحبيب الجفري، يكشف دورها كذراع ديني لأنظمة القمع العربية مثل ابو ظبي في تشويه الاسلام وتصويره على انها إرهابي ويجب تغيير المسلمين الي النموذج الاماراتي الذي يتوافق مع الاهداف الامريكية والروسية.

 

 

*استغاثة” منذ عام تكشف تخطيط العسكر للسيطرة على “لبن الأطفال

كشفت استغاثة منذ عام مضى وتحديدًا في 4 سبتمبر 2015،عن نية الانقلاب لسحب ملف لبن الأطفال “المنتعش”، وإسناده لجهة سيادية، بحسب موقع البداية الذى نشر الاستغاثة تحت عنوان “استغاثة من شركة أدوية حكومية للسيسي: الصحة سحبت استيراد وتوزيع ألبان الأطفال منا وأسندته لـ”جهة سيادية”.

 وبحسب المنشور، فقد طالبت الشركة المصرية لتجارة الأدوية، إحدى شركات قطاع الأعمال المملوكة للدولة، عبدالفتاح السيسي بالتدخل، بعد سحب وزارة الصحة استيراد وتوزيع الألبان منها وإسناده إلى جهة سيادية، إضافة إلى سحبها توزيع بعض الأدوية وإسنادها إلى القطاع الخاص، مثل عقار سوفالدي لفيروس “سي”.

وقالت الشركة، في استغاثتها “لا نعلم أسباب ذلك، بالإضافة إلى المضوع المهم والخطير الذي بسببه نستغيث بسيادتكم وهو (لبن الأطفال)، موضحةً أنه تم الإعلان عن مناقصة ألبان الأطفال وتم عمل الإجراءات إلا أنه ورد إلينا خطاب من وزارة الصحة مفاده إلغاء المناقصة بعد التشاور مع شركات القطاع الخاص”.

وأضافت: ورد إلى علمنا أنه سوف يتم إسناد استيراد الألبان عن طريق إحدى الجهات السيادية، وليس لدينا مانع ولكن الأخطر من ذلك أن يتم أيضًا العمل على إسناد عملية التوزيع على شركات القطاع الخاص، ولا ندري سببًا لذلك أن يتك سحب هذه الأدوية والحساسة والتي تخص أطفال مصر من شركة قطاع أعمال عام إلى شركات القطاع الخاص”.

وأشارت الشركة إلى أنها مملوكة للدولة وتتبع وزارة الاستثمارويعمل بها أكثر من خمسة آلاف عامل، وتؤول أرباحها إلى الدولة، قائلة إنه “في حالة إصرار وزارة الصحة على عديل المنظومة وطرحها بالتعامل عن طريق شركات القطاع الخاص، فإنه سوف يكون له أثر سلبي على أجور ودخول العاملين بالشركة المصرية.كما ذكرت الشركة المصرية أنها تعمل منذ أكثر من 20 عامًا في مجال استيراد ألبان الأطفال من خلال مناقصة عامة بالاشتراك مع وزارة الصحة وتحت إشرافها وطبقا لشروطها، وأن أغلبية الألبان توزع عن طريق مراكز الأمومة والطفولة.

 

*تقارير الاستخبارات المصرية..”الشعب يغلي

تسيطر حالة من القلق على دوائر الحكم المصرية في ضوء تقارير ترفعها الأجهزة السيادية بشأن حالة الشارع المصري، ومدى الرضا العام لدى المواطنين بشأن الأوضاع السياسية والاقتصادية. وفي هذا السياق، أوضحت مصادر إعلامية قريبة من دوائر صناعة القرار المصري، أن تقارير جهاز الاستخبارات العامة كشفت عن ارتفاع معدلات الاحتقان في الشارع المصري، ولدى بعض القطاعات الفئوية إلى درجة غير مسبوقة، بسبب ارتفاع الأسعار التي ضربت السوق، والتي واكبها غلاء أسعار الخدمات المقدمة من الحكومة، مثل الكهرباء ومياه الشرب، بصورة مسبوقة، فضلاً عن الاتجاه لرفع أسعار أجرة المواصلات العامة.

ونوّهت المصادر إلى أنه للمرة الأولى منذ فترة طويلة، عقب 30 يونيو/حزيران 2013، تظهر الاحتجاجات العمالية كمؤشر خطر في هذه التقارير، بعدما نظّم عمال نحو 200 مصنع بمناطق مختلفة فعاليات غاضبة ما بين التظاهر والإضراب. وذلك نتيجة أزمات مرتبطة بالوضع الاقتصادي، كتأخر دفع الرواتب لفترات طويلة، وعدم صرف الأرباح بسبب الخسائر البالغة التي تحققها تلك المصانع. هذا بخلاف العدد الأكبر من المصانع المغلقة التي ما زال يعاني العاملون بها من البطالة، وعدم توفر فرص عمل بديلة
وأوضحت المصادر أنه صدر تكليف لغالبية الإعلاميين بالهجوم على كل من ينتقد الوضع الحالي، واتخاذ ذلك باباً للهجوم على الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وكذلك، تصعيد خطاب الأمن مقابل الخدمات والأسعار، كما سيتمحور خطاب الأيام المقبلة حول “إما اختيار العيش في أمان كي لا نكون مثل دول أخرى في المنطقة، وإما الثورة بسبب الأسعار والكهرباء واللحوم وغموض المصير“.
وأضافت المصادر التي اطلعت على مضمون عدد من الرسائل التي سيتم ترويجها إعلامياً، أن الوضع في غاية الصعوبة، خصوصاً مع تراجع الدعم الخليجي. ولفتت إلى أن “دولاً خليجية كانت تقدم الدعم من دون شروط، أما اليوم فإن قدّمت دعماً مالياً، فيكون في صورة وديعة يتم ردّها لاحقاً”، مؤكدين أن هذا أقصى ما يمكن أن تقوم هذه الدول به.

تجدر الإشارة إلى أن عدداً من مقدمي البرامج والكتاب في مجموعة من وسائل الإعلام المحسوبة على النظام، بدأوا في تبني خطاب مهاجم للشعب المصري، بعد حملة سابقة ضد النشطاء والسياسيين الذين حاولوا انتقاد الوضع الراهن، إلى درجة دفعت عضو اتحاد كرة القدم المصري السابق عزمي مجاهد، الذي يقدم برنامجاً عاماً على فضائية العاصمة، بوصف الشعب بـ”النمرود الذي يأكل وينسى بعد أن كان يطلب من السيسي خوض انتخابات الرئاسة

وكان النظام قد اتجه أخيراً لرفع الدعم بشكل تدريجي عن كافة السلع والخدمات المقدمة للمواطن المصري، بعد انخفاض قيمة الدعم الموجه للطاقة بالموازنة العامة للدولة في العام المالي الحالي 2016 ـ2017 إلى 31 مليار جنيه (3.5 مليارات دولار) بدلاً من 61 مليار جنيه (3.9 مليارات) في موازنة العام المالي السابق.

وفي الشهر الماضي، أصدر وزير الكهرباء قراراً برفع أسعار شراح الاستهلاك المختلفة بنسبة تراوحت بين 20 و45 في المائة، فيما اتخذت وزارة الإسكان والمرافق، قراراً مشابهاً برفع قيمة شرائح الاستهلاك المنزلية لمياه الشرب، بنسب تجاوزت الـ50 في المائة من قيمة الأسعار القديمة. كما أقدمت وزارة الصحة على قرار مشابه برفع أسعار ألبان الأطفال المدعمة، وغير المدعمة، بينما تتجه وزارة النقل لرفع سعر تذكرة مترو الأنفاق، الذي يعد وسيلة النقل الأهم داخل القاهرة الكبرى.

 

 

*جنايات القاهرة: الإعدام عقوبة تكفير مبارك

قضت محكمة جنايات القاهرة، اليوم السبت، بإحالة شخص متهم بتكفير الحاكم، لمفتي البلاد، لاستطلاع الرأي في إعدامه، على خلفية قضية منظورة منذ عام 2010 في عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك، وفق مصدر قضائي.

وقال المصدر القضائي للأناضول مفضلاً عدم ذكر اسمه، لأنه غير مخول له الحديث لوسائل الإعلام إن “محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة القاضي حسن فريد، قررت اليوم، إحالة أوراق محمد فهيم عبد الحليم، (غيابي) للمفتى لأخذ الرأي الشرعى في إعدامه.

كما قررت تحديد جلسة 8 أكتوبر للنطق بالحكم عليه و24 آخرين متهمين بالقضية المعروفة إعلاميًا بخلية الزيتون “، وذلك خلال جلسة النطق الحكم اليوم في إعادة محاكمتهم مرة ثانية بعد إلغاء أحكام سابقة بحقهم.

وفق مراسل الأناضول، قضت محكمة شمال القاهرة، في 15 يونيو 2015، بأحكام مختلفة بحق 25 متهمًا فى القضية المعروفة إعلاميًا بـ”خلية الزيتون”، بالسجن المؤبد (25عامًا) على ثلاثة متهمين، ومعاقبة متهمين اثنين بالسجن 7سنوات، والسجن 10 سنوات غيابي لمتهم، وبراءة 19 آخرين.

وأوضح عضو هيئة دفاع بالقضية للأناضول، مفضلاً عدم الكشف عن هويته أن “المتهمين قدموا أمام محكمة النقض (أعلى محكمة للطعون) طعناً على أحكام الإدانة في أول سبتمبر 2014، كما قدمت النيابة طعناً على أحكام البراءة في ذات اليوم بالقضية، وقبلت محكمة النقض الطعون المقدمة في مارس 2015 وتمت إعادة محاكمة المتهمين جميعًا، وكانت أول جلسة في سبتمبر 2015 وتم نظرها في عدة جلسات متباعدة حتى جلسة النطق بالحكم”.

والإحالة للمفتي، تعتبر استشارية، على سبيل الاسترشاد للقاضي، ويسمح القانون المصري بالطعن على الأحكام الصادرة، كونها أحكام أولية.

والقضية تعود عقب القبض على المتهمين في نهاية عام 2009 بتهم ينفوها من بينها “إنشاء والانضمام إلى جماعة سرية تعرف باسم الولاء والبراء، وتدعو إلى تكفير الحاكم وإباحة الخروج عليه وتغيير نظام الحكم بالقوة، والاعتداء على أفراد الشرطة والسائحين الأجانب والأقباط واستحلال أموالهم وممتلكاتهم”.

وفي 5 يناير 2010 أحال النائب العام المصري الأسبق، المستشار عبدالمجيد محمود، المتهمين إلى محكمة الجنايات، وكانت أولى جلسات المحاكمة في 25 يناير من ذات العام.

وشهدت فترات متفاوتة خلال حكم الرئيس الأسبق حسني مبارك، (أكتوبر1981- يناير 2011 )، هجمات ضد مسيحيين وأجانب، في عدة مناطق مختلفة بمصر، واتهم بها إسلاميون متشددون، من جانب السلطات الأمنية وقتها.

 

 

* رسالة من إبراهيم حلاوة حول التعذيب في السجون المصرية

كتب السجين الإيرلندي، المصري الأصل، رسالة نشرتها صحيفة “الغارديان” البريطانية، يتحدث فيها عن معاناته في السجون المصرية.

ويشير حلاوة في رسالته،، إلى أنه يتعرض من سجانيه للتعذيب والتعرية، ويقول: “هناك نوعان من الانتهاكات في السجون المصرية؛ نفسي وجسدي، ولن أتحدث عن الشتائم، ولو خيرت لاخترت التعذيب الجسدي؛ لأن التعذيب النفسي أسوأ منه بـ100 مرة“.

ويضيف الكاتب: “هذا هو الاختيار الذي اخترته عندما اعتقلت وأنا في إجازة في مصر عام 2013، عندما كنت أقضي إجازة في مصر، فأنا وأخواتي الثلاث مواطنون إيرلنديون، ووجدنا أنفسنا وسط التظاهرات في القاهرة، وكان عمري 17 عاما في ذلك الوقت، وكنت سأبدا عامي الأخير في المدرسة، وتم الإفراج عن شقيقاتي بكفالة، أما أنا فقد وجهت لي مع 493 شخصا تهمة المشاركة في تظاهرات غير قانونية، ولا أزال قابعا في السجن منذ ذلك الوقت، أنتظر محاكمة جماعية، وربما واجهت حكم الإعدام“.
ويتابع حلاوة قائلا: “في كل مرة يتم فيها نقلي إلى سجن جديد هناك شيء يطلق عليه (الحفلة)؛ من أجل إعلامك من هو المسؤول، وفي الحالات كلها كانوا يقومون بالضرب، إلا في حالة واحدة تمت فيها تعريتنا من ملابسنا، وطلب منا النوم على الأرض، وأيدينا وراء ظهورنا، وبدأوا يدوسون علينا الواحد تلو الآخر، فأن يتم شتمك، وتعريتك من ملابسك، وضربك بقضيب حديد، أو وضعك في الحبس الانفرادي، أو (التنك/ وهي زنزانة طولها 3.5 متر، وعرضها 5.5 متر)، أمر عادي، وقد يقومون بتعذيب سجين آخر أمامك، وهو الأمر الذي من غير الممكن أن تنساه أبدا“.

ويواصل الكاتب قائلا: “بعد كل عملية تفتيش في السجن تعود إلى زنزانتك لتجد في كل مرة أن شيئا من أغراضك مفقود، وعندما تزورك عائلتك وتجلب معها شيئا يعجب الحرس فما عليك إلا أن تنساه“.
ويلفت حلاوة إلى أنه “بعد عودتي مرة من جلسة استماع في المحكمة ضربت بكعب بندقية (إي كي -47)، وسئلت من أين جئت؟ وصوّب الجندي البندقية نحو صدري، وقال: (أتمنى لو قتلتك يا ابن الحرام الإيرلندي لكنني لا أستطيع)”

ويتحدث الكاتب عن إضراب عن الطعام قام به، قائلا: “أثناء إضرابي عن الطعام تُركت وأنا على حافة الموت، وقرع زملائي السجناء الذين اشترك معهم في الزنزانة الباب بقوة، وطلبوا المساعدة، فكان الجواب (عندما يموت، دقوا على الباب)، وهذا في الحقيقة جزء صغير مما حدث لي“.

ويتساءل حلاوة: “لماذا عذبوني؟”، ويجيب بأنهم “يقدمون سببين لهذا الأمر؛ الأول أنهم لا يستطيعون السيطرة على السجون إلا إذا أظهروا للسجناء من هو الذي يسيطر عليها، ويقولون إن أفراد الشرطة والجيش هم الذين ضحوا بحياتهم من أجل مصر، ولهذا فهم من يستحقون حكمها، ويجب ألا يعترض أحد

وينوه الكاتب إلى أن “قدرة استيعاب السجن هي ألفا سجين، وفيه الآن ستة آلاف سجين، وفي معظم الزنازين يتم احتجاز 30 شخصا، وكلها بحجم 3.5 متر طولا و5.5 متر عرضا، ولا يوجد هناك أي اهتمام بالنظافة، والسطل الذي يستخدم لجلب الطعام هو ذاته الذي يستخدم للنفايات، والسجناء هم الذين يطبخون، وللسخرية فإنهم يأخذون بعضا من الكراث ويبصقونه في الطعام، من أجل الضحك

ويقول حلاوة: “باب زنزانتي مكتوب عليه (خطير جدا)، وذلك بسبب الخلط في الأوراق، وأنا الآن في عزلة انفرادية، وبسبب عدم توفر الشمس فأنا أعاني من أمراض جلدية، وتهشم في العظام، وضعف البصر، وآلام مستمرة“. 

ويبين الكاتب أنه “عادة ما أحاول بناء علاقة جيدة مع الحرس والضباط ومسؤولي السجن، فأنا أحب ترك ذكرى جيدة حتى مع الحرس الذين يقومون بتعذيبي، وبعض الحراس لا يتحدثون، فقط يقفون للحراسة، إلا أنني معروف جدا، خاصة أنني تنقلت داخل السجون، ومن سجن إلى آخر، ولهذا أحاول ترك انطباع جيد، وعندما سيتذكرني التاريخ أريد أن يكتب عن الذكريات الجميلة التي خلفتها ورائي“.

ويتحدث حلاوة عما يفعله في السجن ليقضي وقته، فيقول: “في أوقات فراغي أفعل كل ما أستطيع عمله، أتعلم، وأرسم، وأغني، وأصلي، وأبكي، وأخطط للمستقبل، فالتفكير هو مفتاح مهم للسجين،

فهو يعطيك حرية جزئية، لكن عندما تفكر كثيرا فإنك لا تستطيع النوم، وتفكيري كله منصب حول عائلتي، وتذكرت أشياء نسيتها منذ طفولتي، (وهذا لا يعني أني كبير في العمر)، وفي كل يوم أفكر بشعور عائلتي عندما تشاهدني في المطار، وسيكون الأمر محرجا لي لو لم يحضر أحد“.

ويتطرق الكاتب إلى محاكمته قائلا: “لم نتحرك قيد أنملة في المحاكمات الجماعية، وطالب المحامون القاضي مرارا وتكرارا بالإفراج عنا، وكان يفكر بالاستقالة كما فعل القضاة الأربعة من قبله، إلا أن الأمن الداخلي أخبره بأن لا أحد سيتولى القضية، ولهذا أخرها من أجل صدور الحكم، ومن العار أن يطلق عليها (محاكمة عادلة)؛ لأنها لا تحمل أيا من صفات المحاكمة العادلة؛ فهي تنتهك القوانين كلها، أرجو أن يطلق سراحي، ولا أستطيع الحديث مع القاضي، ولا يمكنه توجيه أي سؤال لي، ولم يسمح لعائلتي بالدخول إلى المحكمة، وهذا الأمر أعترض عليه، ولن أفكر أبدا بالخروج والانتقام، لكني أفكر بالخروج والبحث عن مساعدة، ومساعدة الآخرين“.

ويتحدث حلاوة عن بلده قائلا: “إيرلندا، أفتقد كل شيء في إيرلندا، بيتي، وعائلتي، وأصدقائي، والناس، والمدارس، والخروج من البيت، والضحك، والحب، والسباحة، واللطف، وأفتقد الخروج إلى الطبيعة، ومشاهدة إيرلندا والطبيعة فيها، وأفتقد المدينة والضجيج فيها، وكيف تغلق أبوابها في التاسعة مساء، ولا أحد في الشارع، أفتقد الهواء النقي، والتلفاز والسينما، وصيد السمك، وسباق السيارات، والتسوق، وملاحقة الحافلة في لندن، وتناول الطعام في تشيبرز، وكل ما شاهدته خلال ألف يوم لم يتعد مدى نصف كيلومتر، وأفتقد سريري ومخدتي، وأفتقد منحدرات موهير، والمتنزهات, وأفتقد تناول البوشار والكعك.. ووو إلى ما لا نهاية“.

ويقول الكاتب: “أنا حزين لعدم مشاهدة والدي الكبير في العمر والمريض، ولعدم مشاهدة شقيقاتي الجميلات، فالأيام الجميلة وجلسات العائلة لا يمكن إعادتها، والأطفال كلهم كبروا، ويقتربون من إتمام الدراسة في المدارس، بالإضافة إلى خسارة أصدقائي بسبب عدم وجود اتصالات، وأفتقد لعبة كرة القدم وركوب الخيل.. وأتمنى لو أستطيع الركض“.

ويختم حلاوة رسالته بالقول: “لم أتخيل يوما أنني سأدخل السجن، وشعرت بالصدمة عندما احتجزوني لمدة أربعة أيام، وبعد ستة أشهر داخل السجن، ومقابلتي لقاضيين، اكتشفت أنهم لم يكونوا يمزحون، وسواء برئت أو حكم علي، فإن هذا لا يعني أنها النهاية، ولا أريد حكما علي، بل أريد العودة إلى بلدي“.

 

* ميدل إيست مونيتور : الحكومة تتقشف على الرُضَّع

قالت “ميدل إيست مونيتور” البريطانية، إن الحكومة المصرية تواجه الأزمة الاقتصادية بإجراءات تقشفية غير مسبوقة بل وصل الأمر إلى تخفيض الدعم عن ألبان الأطفال “الرُضَّع”،  مشيرة إلى أن ذلك القرار لن يضر سوى الطبقات الأشد فقرًا فى مصر.

وأضافت الصحيفة، فى تقرير لها بعنوان “مصر تخفض دعم ألبان الأطفال في أحدث محاولة لإنقاذ الاقتصاد”، أن خفض لبن الأطفال المدعم هو المرة الأولى من نوعها في تاريخ مصر، ومع ذلك تعد الخطوة أحدث إجراء تتخذه الحكومة المصرية لإخراج الاقتصاد المصري المأزوم من عنق الزجاج.

ذكرت الصحيفة، أن الأمهات شاركن في التظاهر وهن حاملات زجاجات ألبان فارغة وأطفال يصرخون، في الوقت الذي ينفي فيه وزير الصحة والسكان المصري أحمد عماد الدين راضي وجود مثل تلك الأزمة.

وأوضحت الصحيفة، أن نقص ألبان الأطفال المدعم، مثله مثل خفض دعم الوقود والزيادات الضريبية التي طُبقت في السنوات الأخيرة، لن يضر سوى الطبقات الأشد فقرًا في مصر.

وكان مواطنون غاضبون قد قطعوا،  أمس الأول الخميس، طريق كورنيش النيل أمام الشركة المصرية لتجارة الأدوية بجوار معهد ناصر احتجاجًا على رفع أسعار علب حليب الأطفال المدعمة فضلاً عن عدم تواجدها بالصيدليات.

وكانت الحكومة قد قللت كميات حليب الأطفال المدعم ورفعت سعره بنسبة أربعين في المئة بداية من الشهر الجاري، ليرتفع سعر علبة الحليب للطفل الأقل من 6 شهور إلى خمسة جنيهات بدلاً من 3 جنيهات.

وأعلنت وزارة الصحة، أنه بدءًا من الشهر الجاري، ستصدر السلطات بطاقات للأمهات اللاتي تنطبق عليهن شروطًا معينة تجعلهن مستحقات للبن المدعم، مثل حالات وجود توائم، أو العمل لأكثر من 7 ساعات يوميًا، أو سجلات طبية تفيد بفقر أوضاعهن الصحية.

 

 

* رواد “الفيس” يسخرون من المتحدث العسكري: عايزين حلاقين.. العيد داخل

سخر رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، من بيان المتحدث العسكري للقوات المسلحة الذي أكد فيه تعاقد القوات المسلحة لاستيراد لبن للأطفال مقابل 30 جنيه للعبوة.

 قال العميد محمد سمير، المتحدث الرسمى باسم القوات المسلحة المصرية، اليوم السبت: انطلاقا من متابعة القوات المسلحة لكل ما يشغل الرأى العام المصرى، ومن منطلق حرصها على توضيح الأمور وإزالة اللغط لدى المواطنين فيما يتعلق بقضية (أزمة نقص لبن الأطفال) لزم التنويه على الأتى:

وأضاف: ” لاحظت القوات المسلحة قيام الشركات المختصة باستيراد عبوات لبن الأطفال باحتكار العبوات للمغالاة فى سعرها، ما تسبب فى زيادة المعاناة على المواطن البسيط“.

وتابع: ” قامت القوات المسلحة انطلاقا من دورها فى خدمة المجتمع المدنى، بالتنسيق مع وزارة الصحة، بالتعاقد على نفس عبوات الألبان، ليصل سعر العبوة للمواطن المصرى إلى (30) جنيهاً بدلاً من (60) جنيهاً، أى بنسبة تخفيض تصل إلى (50%)”. 

 

 

* أزمة وقود تضرب المحافظات

عادت من جديد أزمة نقص المواد البترولية لتضرب محافظات الجمهورية بعد انتهائها سبتمبر الماضي، ليعود مشهد الطوابير.
ففي محافظات الصعيد، أمتدت الطوابير أمام المحطات وخاصة على الطريق الزراعي وانتظرت السيارات لمدة تزيد عن الثلاث ساعات أملا في حصول على السولار ولكن دون جدوى.
أما في القاهرة المشهد ليس بعيدا عن مدن الصعيد، تكدس أعداد كبيرة من السيارات والمركبات أمام محطات في المقطم والمعادي ، بسبب نقص كمياتبنزين 80 ” و” بنزين 92 “، ووقفت السيارات فى طوابير امتدت لمسافات طويلة أمام المحطات، ولكن لم تختلف فالنتيجة واحدة .. “عفوا لا يوجد بنزين“.
والوضع على طريق اسكندرية الزراعي خاصة في منطقة قليوب، لم يختلف كثيرا، حيث اضطرت بعض المحطات لوضع حواجز حديدة لمنع دخول السيارات للمحطة منعا لتكدسها من أجل  لتنظيم عملية الحصول على السولار وبنزين 80.
وقال محمود المحمدى، سائق نقل:”ا?زمة منتشرة في محافظات الصعيد، خاصة المنيا، موضحا أن طريق الصعيد الزراعي لا يوجد في معظم المحطات سولار ، وعدد قليل من المحطات المتوفر بها السولار ولكنها مزدحمة.
محمد عبد العزيز عامل بمحطة وقود بالمعادى، أكد نقص الكيمات الواردة من الشركات للمحطة التى يعمل بها، مشيرا إلى أن هناك عجز وصل لـ 30% مقارنة بالفترة الماضية.
وأوضح أن هناك تعليمات من الجهات الراقبية على المحطة بعدم الإعلان عن وجود نقص في المحطات، مشيرا إلى أن الوضع الحالي موجود منذ أكثر من أسبوع.
ومن جهته، قال محمد عبد المنعم، عضو شعبة المواد البترولية، إن نسبة العجز في الكميات في الوقود وصلت لـ 40% مقارنة بالفترة الماضية، وهو ما ضغط على الكيمات المتاحة بالمحطات، مشيرا إلي أن الفترة الحالية تزداد الطلب وبالتالي ندرة المعروض أحدث عجز.
وأضاف أن الكميات المتاحة في المحطات لا تلبي الاحتياجات

 

 

* أكثر من عصفورٍ بحجرٍ واحد.. الجيش المصري يغزو سوق حليب الأطفال ويهاجم الشركة المستوردة

ظهر الجيش المصري فجأة ليعلن عن حل الأزمة، قبل أن تمر عدة ساعات على تفاقم أزمة ألبان الأطفال، بعدما تظاهر مئات الآباء والأمهات المصريين الخميس الماضي، أمام مستشفى معهد ناصر على كورنيش النيل بالقاهرة وبعض مناطق الجمهورية الأخرى، احتجاجاً على رفع أسعار حليب الأطفال المدعوم من 17 إلى 60 جنيهاً وعدم تواجده.

وزير الصحة أعلن أن الجيش سيطرح 30 مليون علبة حليب مدعم بالصيدليات، لكن الخبر لم يضع حداً للأزمة، بل بدأ جدلاً واسعاً عن أسباب أزمة حليب الأطفال، وعن دور الجيش في تجارة هذه السلعة الحيوية لملايين المصريين، ما اضطر الجيش لإصدار بيان صباح السبت 3 سبتمبر/أيلول 2016، يشرح فيه تدخله في أسواق الحليب، ويتحدث عن استيراده كميات غير محددة، لبيعها بسعر 30 جنيهاً للعلبة، فيما كان سعر علبة الحليب المدعوم لا يتجاوز 18 جنيهاً.

وفي سابقة غريبة شن البيان هجوماً حاداً على الشركة الحكومية التي كانت تستورد حليب الأطفال المدعوم، واتهمها بنشر الشائعات ضد الجيش، والتأثير على الرأي العام.

الشركة المستوردة حذرت من تدخل جهة سيادية

وفقاً لوزير الصحة ووسائل الإعلام، ضخ الجيش 30 مليون علبة حليب أطفال كانت موجودة في مخازنه، بسعر 30 جنيهاً للعبوة بدلاً من 60 جنيهاً، وهو السعر غير المدعوم.

لكن الشركة المصرية للأدوية، وهي الموزع الحكومي الرئيسي للحليب المدعوم، كانت نشرت إعلاناً بإحدى الصحف في ديسمبر/كانون الأول 2015، تستغيث فيه بعبد الفتاح السيسي ، وتشكو من “جهة سيادية” دخلت كطرف للحصول على مناقصة الحليب المدعوم، معتبره أنه يعد تهديداً للأمن القومي.

وكتب محمد كساب، الصحفي بجريدة المصري اليوم على حسابه الشخصي بفيسبوك، أنه “بداية من يونيو/حزيران الماضي، خفضت وزارة الصحة كميات الحليب المدعوم من 23 مليون علبة لـ 18 مليون علبة سنوياً، وقررت اتباع إجراءات جديدة، مثل الشراء بالكارت الذكي و”جواب الرضاعة”، وتوزيع اللبن عبر مراكز الصحة، فزادات صعوبة الحصول على الحصة الشهرية كاملة، وهي 12 علبة للطفل، بسعر مدعوم هو 18 جنيهاً للعلبة.

والأزمة بدأت في منطقة آغا خان

الأزمة بدأت الخميس الماضي أمام فرع الشركة بمنطقة آغا خان شمال القاهرة، بعد اكتشاف الأمهات أن فرع الشركة مغلق، ولم تكن واضحة كيفية الحصول على نصيب أطفالهن من اللبن المدعوم، فبدأت المظاهرة التلقائية، وعلى الفور أطلق وزير الصحة تصريحه المطمئن، بأن مخازن الجيش ستحل الأزمة.

أثارت الأزمة وطريقة تدخل الجيش لحلها العديد من الأسئلة في أذهان المصريين، فما أسباب أزمة ألبان الأطفال من الأساس؟ وهل هي مصادفة أن يكتشف الجيش وجود 30 مليون علبة لبن أطفال في مخازنه؟ ولماذا استوردها ومتى؟ ولماذا يبيعها بسعر 30 جنيهاً بدلاً من 18 جنيهاً للمدعوم الذي اختفى؟

وزير الصحة قال إن “منظومة التوزيع بالكروت الذكية جاهزة، ولا توجد أزمة” ما دعا الكاتب الصحفي محمد أبو الغيط، وهو الطبيب السابق، للرد قائلاً: هذا على أساس أن الأمهات وجدن الحليب بالمراكز لكن خرجن في التظاهرات للترفيه!؟.

نقابة الأطباء”: القصة واضحة

مصدر بنقابة الأطباء المصرية، قال إن وزارة الصحة فوجئت منذ عدة أشهر بدخول القوات المسلحة لشراء صفقة حليب الأطفال من أميركا، ووقع عطاء المناقصة بدون أسباب واضحة على الجيش بدلاً عن الشركة المصرية للأدوية.

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه، لـ”هافينغتون بوست عربي”، أن الصفقة تمت بشراء العلبة الواحدة بنحو 27 جنيهاً، على أن يتم دعمها بالدولة وبيعها بـ18 جنيهاً، وهو السعر المدعوم المتعارف عليه.

يوضح، المصدر، أنه بين يوم وليلة تفاقمت الأزمة ووجدنا الأهالي يقطعون الطرق نتيجة عدم توافر الحليب، موضحاً أنه كان يجلس مع بعض الأطباء بالنقابة يوم الأزمة وتساءل بعضنا أين الصفقة التي حصل عليها الجيش منذ شهرين؟

تابع: “بالفعل قبل أن نجيب على السؤال كان قد انتشر خبر بالمواقع الإلكترونية تحت عناوين الجيش يحل الأزمة”، وهو ما أثار الاستغراب، أي أزمة، ولماذا تم ضخ العلبة بسعر30 جنيهاً مع أنه من المفترض أن يباع بـ27 جنيهاً فقط؟.

هل ترك الجيش الأزمة تتفاقم فترة ليبيع حليب الأطفال بالسعر الأعلى، ليتيح لبرامج التوك شو التمجيد في قياداته، أي ربح مالي مع حصد الشكر والتمجيد؟. يرد مصدر نقابة الأطباء قائلاً: كل شيء واضح للعيان ولا يوجد عندي تفسير أكثر من ذلك.

الجيش يرد في بيان غاضب

لم ينتظر الجيش كثيراً فقد خرج المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية العميد محمد سمير ببيان رسمي صباح السبت اتهم فيه الشركة المستوردة، وهي شركة حكومية، باحتكار العبوات للمغالاة فى سعرها، ما تسبب فى زيادة المعاناة على المواطن البسيط، من دون شرح لكيفية زيادة المعاناة، وأضاف أن الجيش، انطلاقاً من دوره فى خدمة المجتمع المدني، نسق مع وزارة الصحة وتعاقد على نفس عبوات الألبان، لتصل للمواطن المصري بسعر 30 جنيهاً بدلاً من 60 جنيهاً، وتجاهل البيان أن الأزمة حدثت مع الحليب المدعوم، وسعره لا يزيد على 18 جنيهاً.

ونفى بيان الجيش وجود أية عبوات في مخازنه قبل بداية الأزمة، وقال إنه سيتم استيراد أول دفعة اعتباراً من منتصف شهر سبتمبر/أيلول الحالي، لتوزيعها على الصيدليات بسعر 30 جنيهاً للعبوة. ووصف البيان اتهامات الشركة للجيش بالاستيلاء على سوق استيراد حليب الأطفال بأنها “شائعات وحملة مغرضة شنتها شركات استيراد الألبان بهدف التأثير على الرأي العام، وعلى المواطن أن يدرك أن القوات المسلحة تبذل قصارى جهدها لتخفيف العبء عن المواطن البسيط“.

الحق في الدواء” ينتقد إهمال “الصحة

وانتقد المركز المصري للحق في الدواء الفشل اليومي الذي تمارسه وزارة الصحة، مشيراً إلى أن مأساة صناعة الدواء في مصر سببها عدم وجود سياسات واضحة واستراتيجية يعمل على تنفيذها جيش كبير من القيادات والمستشارين والموظفين لا يستطيعون تلبية احتياجات المواطنين أو التنبوء بأي أزمات قد تحدث.

ورصد المركز أنه لأول مرة منذ 35 عاماً يتم رفع أسعار الألبان الصناعية المدعومة ولأول مره يتم إلغاء الدعم على النوع الثالث دعم الجزئي التي كانت تصرف في 60 ألف صيدلية بـ 18 جنيهاً، ثلاثة ملايين عبوة.

وبشأن البيان قال الحقوقي محمود فؤاد المدير التنفيذي لمركز المصري للحق في الدواء، “إن الأول من سبتمبر هو موعد شهري ثابت لأكثر من ٤٠٠ ألف أسرة، تتوجه إلى مخازن الشركة المصرية للأدوية في القاهرة، وباقي الفروع في المحافظات لصرف المقرر الشهري لأطفالهم، ففوجئوا بأن مسؤلي الشركة يخطروهم أن الصرف أصبح في مسؤولية وزارة الصحة، فحدثت الفوضى واحتج الأهالي.

وأشار فؤاد، إلى أن شروط صرف الألبان الصناعية شروط متعسفة، وتعتبر انتهاكاً واضحاً ضد حقوق الإنسان.

وكشف أن منافذ الوزارة لم يتم ميكنتها بالآلات الخاصة إلى الآن ولا يوجد كروت ولا تدريب الصيادلة على استخدامها أو تسجيل الأطفال المستحقين للصرف حتى هذه اللحظة.

وقال إن هناك عقداً موقعاً في وقت سابق بين رئيس الشركة المصرية لتجارة الأدوية وهيئة الإمداد والتموين لاستيراد حصة إضافية من الألبان 12 مليون عبوة للبيع بالسعر الحر 30 جنيهاً في الصيدليات فقط بدون دعم، والصفقة بين الشريكين مناصفة، والتوزيع سيكون على منافذ الشركة، موضحاً أن جزءاً كبيراً منها من خلال منافذ أخرى يحدده الشريك الآخر، مُشيراً إلى أن هذه الصفقة لم تدخل الأراضي المصرية للآن.

وأوضح أنه هناك نحو 287 ألف طفل يشكلون 11٪ من المواليد يستحقون ألباناً صناعية هذا العام، سوف يزيدون في النصف الأخير للعام ٣٣ ألف مولود جديد، ولن تكفي الصفقة الحالية، وسوف تحدث أزمات أخرى بسبب أن مصر وقعت على استيراد 18 مليون عبوة بدعم قدره 450 مليون جنيه أقل 250 مليون جنيه بسبب إلغاء 3 ملايين علبة من العام السابق وهي رقم الدعم الجزئي الذي تم إلغاؤه، علماً بأن الحكومة تدفع دعماً في العلبة 24 جنيهاً.

واستطرد، إن أزمه الألبان في حقيقتها تتجسد في سببين نقص الدعم وسوء التوزيع وتسربه إلى الأسواق السوداء، وهي أزمات تتكرر في أصناف أخرى في سوق الدواء وأصبحت هناك سوق موازية لعدد من الأصناف.

 

 

* كيف قطع السيسي الأذرع الإعلامية لحلفائه الإماراتيين في مصر؟

بعد أن مولت الإمارات العديد من وسائل الإعلام المصرية سرا لمواجهة الإخوان المسلمين والتمهيد لانقلاب يوليو 2013، قررت التأثير على المشهد المصري بوسائل إعلامية تملكها بالكامل وتتحكم فيها من أبوظبي.
وكانت البداية في عام 2014 بتأسيس موقع “دوت مصر” الذي بدأ الإعداد له الصحفي الراحل عبد الله كمال، أحد رجال نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك، لكن المنية وافته قبل انطلاق الموقع، فتولى الصحفي المصري خالد البري رئاسة تحريره، وأشرف على إطلاق الموقع في 2015
وعمل البري سابقا في شبكة “بي بي سي” البريطانية، وهو علماني شديد العداء للتيارات الإسلامية بشكل عام، ولجماعة الإخوان المسلمين بوجه خاص.
تضييق منذ اليوم الأول
وقال مصدر مطلع داخل “دوت مصر” إنه على الرغم من أن الموقع لم يُظهر أي معارضة لنظام السيسي، بل كان أكثر تأييدا له من كثير من المواقع والصحف المملوكة لرجال أعمال مصريين، إلا أن مضايقات الأجهزة الأمنية بدأت منذ الأيام الأولى لعمله.
وأضاف المصدر أن نظام السيسي لم يكن أبدا ليسمح للموقع الإخباري الوحيد المملوك كليا لدولة خارجية ويتناول الشأن المصري، بأن يعمل بحرية من القاهرة، حتى ولو كان مملوكا لحلفائه الإماراتيين، بعد أن أخضع وسائل الإعلام لسيطرته الكاملة بعد الانقلاب
وكان السيسي قد أغلق قناة “الجزيرة مباشر مصر” المملوكة لقطر، بعد دقائق قليلة من إذاعة بيان الانقلاب، كما أغلق في عام 2015 مكتب وكالة أنباء الأناضول” في القاهرة بعد مضايقات أمنية وإدارية استمرت لنحو عامين، ولم يفلت أي مراسل أجنبي في مصر، تقريبا، من الضغوط والمضايقات الأمنية.
وأضاف المصدر، أن عمليات التضييق الأمني على موقع “دوت مصر” استمرت طوال العامين الماضيين، وشملت القبض على مراسلين ومصورين أثناء تصوير لقاءات في الشارع، بحجة عدم حملهم تصريحات من الجهات المختصة، كما قامت الأجهزة المحلية بغلق مقر الموقع بزعم مخالفته لاشتراطات الحماية المدنية، وتم قطع الكهرباء عنه عدة مرات للسبب ذاته.
كما تدخلت الأجهزة الأمنية في فرض عدد من الصحفيين والإداريين التابعين لها للعمل في “دوت مصر” برواتب كبيرة حتى يكونوا عيونا لها في الموقع.
ووصلت المضايقات الأمنية إلى حد السطو المسلح على رواتب العاملين بالموقع العام الماضي، أثناء خروج الموظف المختص من أحد البنوك بوسط القاهرة!
وكلما كان الموقع يتعرض لمضايقات من السلطات، كان الأمر يحل باتصالات بين مسؤولين إماراتيين ونظرائهم في مصر، لكن سرعان ما كانت الأمور تعود لسابق عهدها، ما يكشف أن هذه المضايقات كانت تتم بتعليمات من جهات عليا.
بيع الموقع لساويرس بعد إفشاله
وبعد أن أيقن الإماراتيون أنهم لن يمكنهم تشغيل الموقع بشكل طبيعي، قرروا في مطلع 2016 التخلص منه وبيعه لمستثمرين مصريين، وهنا ظهر رجل الأعمال ياسر سليم”، وهو ضابط سابق بالمخابرات، وأعلن شراء “دوت مصر“.
وفي أول لقاء لسليم بالعاملين، أخبرهم بشكل واضح، أنه لواء سابق بالمخابرات وهددهم بإيذاء من يخالف تعليماته، كما قام في اليوم ذاته بإقالة رئيس التحرير خالد البري بعدما أبدى معارضة “محدودة” وطلب مناقشة التعليمات قبل تنفيذها!
وبعد شهور قليلة من شراء الموقع دخل “دوت مصر” في أزمة مالية بعدما امتنع سليم عن دفع رواتب العاملين، وأعلن بيعه لمشتر جديد يتحمل تكاليف تشغيله.
وفي شهر تموز/ يوليو الماضي، أعلن “ياسر سليم” بيع “دوت مصر” لصديقه المقرب رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة، وبعدها بأيام تم فصل نحو 100 صحفي بشكل مفاجئ، وهم نصف قوة العمل بالموقع تقريبا، بحجة ضغط النفقات.
لكن أبو هشيمة تراجع سريعا عن الصفقة، وأعلن في بيان صحفي أنه لا علاقة له بالموقع ولا بفصل الصحفيين منه.
ودخلت إدارة الموقع في مفاوضات مع عدة وكالات إعلان لشراء “دوت مصر”، إلى أن توصلت في أول أيلول/ سبتمبر الجاري لاتفاق مع وكالة “بروموميدياللإعلان، المملوكة لرجل الأعمال القبطي نجيب ساويرس، للاستحواذ على الموقع لمدة أربع سنوات، وهو على شفا الإغلاق.
السماح بنهش الموقع
وقال المصدر إنه منذ شراء ياسر سليم لـ “دوت مصر”، فقد رفع الحماية عنه، وسمح للكثيرين بالنهش فيه، في إطار خطة لجعل الموقع مستباحا لكل من هب ودب.
وبدأ الأمر بالسماح للصحفيين المفصولين بالاعتصام داخل الموقع وتعطيل العمل به لأكثر من ثلاثة أسابيع، وتحطيم جزء من محتويات الموقع وسيارات العاملين به، للمطالبة بمستحقاتهم المتأخرة.
كما شن الإعلامي المقرب من الأجهزة الأمنية أحمد موسى هجوما حادا على الموقع، وقال إنه غير مهني، ونصح المصريين بعدم متابعته!
ضحايا آخرون
وأكدت مصادر مطلعة أن الإمارات اتخذت قرارا بوقف التمويل لكل وسائل الإعلام والمراكز البحثية التابعة لها والعاملة من مصر حيث لم يكن “دوت مصرالوسيلة الإعلامية الوحيدة التابعة للإمارات التي تعرضت لإغلاق أبوابها بسبب مضايقات الأجهزة الأمنية، فقد أغلق “المركز الإقليمي للدراسات الاستراتيجية”، الممول من الإمارات، أبوابه قبل أسبوعين.
كما اشتكى العاملون بقناة “الغد العربي” المملوكة للإمارات والتي يرأسها عبد اللطيف المناوي، رئيس التلفزيون المصري في عهد مبارك، من مضايقات أمنية على مكتبها بالقاهرة الذي يضم غالبية العاملين، وتوشك القناة على إغلاق أبوابها قريبا هي الأخرى بعد تسريح عشرات العاملين بها.
ويعاني العاملون في موقع “دوت إماراتس”، الذي يدار من القاهرة ويتناول الشأن الإماراتي والعربي، من ضغوط أمنية شديدة من قبل السلطات المصرية.
وقالت مصادر مطلعة في “دوت إمارتس” إن رئيس تحرير الموقع، وهو صحفي مصري، تعرض للاعتقال لعدة أيام وتم تلفيق قضية انتماء لجماعة محظورة ونشر أخبار كاذبة له، للضغط عليه.

 

اقتصاد العسكر تدمير وفساد وميزانية سرية .. السبت 4 يونيه.. السيسي فرعون الخراب

حكم العسكر1مصر العسكراقتصاد العسكر تدمير وفساد وميزانية سرية .. السبت 4 يونيه.. السيسي فرعون الخراب

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*انفجار ضخم يهز منطقة ساحل البحر بالعريش

هز انفجار ضخم مدينة العريش منذ قليل بمنطقة ساحل البحر وأكد مصدر أمني أن جميع أجهزة الأمن تلقت بلاغا بوقوع الانفجار، ويرجح أن يكون ناجما عن تفجير مسلحين لعبوة ناسفة على طريق ساحل البحر بالعريش وعلى الفور هرعت سيارات الإسعاف وقوة أمنية كبيرة لمكان الانفجار وجار المتابعة.

 

 

*إحالة 39 متهمًا إلى دائرة «الإرهاب» بسبب التظاهر

قرر المستشار محمد الزنفلي، المحامي العام الأول لنيابات كفرالشيخ الكلية، اليوم السبت،إحالة 39 متهمًا إلى دائرة الإرهاب بمحكمة كفرالشيخ الابتدائية من بينهم 14 متهمًا محبوسًا.

وشمل قرار الإحالة عدة اتهامات منها، التظاهر بدون ترخيص ، والتحريض على العنف والشغب، وإحارز منشورات تحض على اعتناق فكر الجماعة وتدعو إلى التحريض وتكدير السلم العام.

وكانت الأجهزة الأمنية بكفرالشيخ، ألقت القبض على 14 من المواطنين، وجار ضبط وإحضار 25 متهمًا آخرين، وبعرضهم على النيابة الكلية، أمر المستشار أحمد شطا رئيس النيابة الكلية، حبسهم احتياطيًا على ذمة التحقيق، حتى أصدرت النيابة قرارها المتقدم.

 

 

* براءة 10 معتقلين بالوراق وكرداسة وحبس 8 عامين

برَّأت محكمة شمال الجيزة الانقلابية، اليوم، 10 معتقلين متهمين بالتظاهر وقطع الطريق العام بمنطقتي الوراق وكرداسة، فيما قضت المحكمة ذاتها بحبس 8 معتقلين آخرين «غيابيا» عامين مع الشغل والنفاذ، وقضت بتغريم اثنين مبلغ 50 ألف جنيه لكل منهما عن جريمة التظاهر المُسندة إليهما، بحسب زعم المحكمة.

وصدرت الأحكام من الدائرة المعروفة باسم “دائرة 21 إرهاب” بشمال الجيزة، برئاسة المستشار أحمد عبد الجيد، وهي إحدى الدوائر القضائية التي خصصتها سلطات الانقلاب العسكري بعد الثالث من يوليو لمحاكمة المعارضين للانقلاب.

وكانت نيابة الانقلاب قد أحالت 14 مواطنا، منهم 6 أشخاص ما زالوا محبوسين في القضية رقم 1031 لسنة 2016، إلى المحاكمة الجنائية، لاتهامهم بالتظاهر في يناير الماضي، بشارع المسبك بمنطقة الوراق، دون الحصول على التصاريح اللازمة من الجهات المختصة، وحيازتهم لافتات احتوت على عبارات تؤيد جماعة الإخوان المسلمين، وتناهض نظام الحكم الحالي.

وأحالت نيابة الانقلاب 6 آخرين- بينهم اثنان غيابيا- إلى المحاكمة الجنائية، بعدما اتهامات ملفقة بالتظاهر والترويج لأفكار “متطرفة”، بحسب ادعاءات النيابة.

 

 

* النقض” تخلي سبيل ٧ طلاب بعد عامين من الحبس الاحتياطي

قضت محكمة النقض بإخلاء سبيل 7 من طلاب جامعة الأزهر، المعتقلين على ذمة القضية رقم 175 لسنة 2014، والخاصة بأحداث المدينة الجامعية، وقررت المحكمة تأجيل القضية لجلسة الأول من أكتوبر من العام الجاري.

والطلاب المخلى سبيلهم هم “أحمد عبد الهادي عبد اللطيف، وعبد الرحمن محمد لملوم، وحسن رجب سلومة، ومحمد مسعد محمد، وأحمد أشرف أحمد، وعبد الله السعيد إسماعيل، وياسين صبري عبود“.

جاء قرار إخلاء سبيل الطلاب السبعة بعد عامين ونصف من حبسهم احتياطيا، وتلفيق نيابة الانقلاب لهم تهم التجمهر والتظاهر دون ترخيص.

 

 

* اقتصاد العسكر.. تدمير وفساد وميزانية سرية

تغول الإمبراطورية التجارية لجنرالات الجيش المصري، ظهرت بعد معاهدة عام 1979 بين السادات وكيان الاحتلال الصهيوني، والتي من بنودها تقليص ميزانية الدفاع، وتحويل الجنود إلى عناصر انتاج وتغيير عقيدة الجيش المصري من القتال إلى صناعة الكعك والغريبة والبيتي فور والمكرونة والبسكويت!

وعن هيمنة جنرالات الانقلاب على الاقتصاد، يقول الدكتور نادر فرجاني، الخبير الاقتصادي الدولي:”عندما استشرى تحت الحكم العسكري الراهن داء تخصيص جميع المشروعات الجديدة لهيئات القوات المسلحة بالأمر المباشر من رئيس الحكم العسكري أو حكومته الذلول في 1737 من بين ألفي قرار جمهوري، أي بنسبة تقارب 90%”، مشيراً أن ما يدعو إلى الاستنتاج بأن تمكين المؤسسة العسكرية من الاقتصاد المصري كان هدف الانقلاب من البداية.

مضيفاً:”المؤسسة العسكرية لا تنفذ هذه المشروعات وإنما توكلها لمقاولين مدنيين لقاء عمولات ورشى باهظة، فتحولت المؤسسة “الوطنية” إلى مُستغل احتكاري ربوي، والمعروف ان مدخل “الأمر المباشر” في تخصيص المشروعات، بدلا من المناقصات التنافسية، هو الباب الأوسع للمحسوبية والفساد في تخصيص المال العام“.

غموض النهب!

وبحسب مراقبين تطوّر اقتصاد جنرالات العسكر إلى ما هو أبعد من الاحتياجات العسكرية ليبتلع ويستحوذ ويحتكر جميع أنواع المنتجات والخدمات المدنية

ونظرًا للغموض الذي يحيط بـ”السبوبة” العسكرية، من المستحيل الحصول على أي أرقام دقيقة، ومع ذلك، ثمة توافق في الآراء بين مجموعة من الأشخاص عند سؤالهم عن حجم المؤسسة العسكرية الاقتصادية في مصر بأنَّ هيمنة جنرالات الانقلاب تمتد إلى كل القطاعات الاقتصادية تقريبًا، من المواد الغذائية مثل الطماطم وزيت الزيتون، إلى الالكترونيات الاستهلاكية، والعقارات، وأعمال البناء والنقل والخدمات.

ويؤكد المراقبون أن “سبوبة” الجنرالات منتشرة على نطاق واسع، يأتي بعضها في إطار عدد من المنظمات الشاملة، بما في ذلك الهيئة العربية للتصنيع، وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية ووزارة الإنتاج الحربي

وبالإضافة إلى ذلك، يملك جنرالات العسكر الأسهم في العديد من الشركات شبه الحكومية أو الخاصة الأخرى، وخاصة في مجالات البنية التحتية والتعاقد من الباطن، ويمتد تغولهم إلى البنية التحتية المدنية، ولعدة سنوات تمّ تخصيص مناصب رفيعة المستوى في عدد من المطارات لجنرالات الجيش المتقاعدين، كبرنامج سبوبة” غير رسمي.

سبوبات وعقود خاصة

صرّح متحدث باسم منظمة الشفافية الدولية: “هناك أدلة تشير إلى أن بعض ضباط الجيش، في جميع الرتب، يمتلكون مشاريعهم الخاصة ويستفيدون بشكل كبير من البنية التحتية والمرافق لزيادة الأرباح العامة، وعلاوة على ذلك، هناك شبكة من الجنرالات المتقاعدين تترأس أو تشرف على المؤسسات والمنشآت التجارية الحكومية، أو تشارك في العقود الاستشارية، وقد تمتد هذه الممارسات إلى تشكيل شركات خاصة للحصول على العقود من الباطن!

إذا كان هذا لا يكفي، فإنَّ جنرالات العسكر قادرين، من خلال تخصيص الأراضي وغيرها من الوسائل، على نهب وسلب جزء كبير من الأراضي العامة (الصحراوية والزراعية والحضرية) التي تشكّل 94 بالمئة من مساحة مصر، ولديهم القدرة أيضًا على بيع هذه الأراضي والحصول على تعويض من خزانة الدولة عندما يُعاد تخصيص المناطق العسكرية لأغراض مدنية!

ويسيطر جنرالات الانقلاب أيضًا الأراضي الساحلية (تُصنف رسميًا بأنها إقليم حدودي) وبالتالي فهم قادرين على الاستفادة من التطورات السياحية، وعلى هذا النحو، تهيمن سبوبة الجنرالات على سوق العقارات والتحكم في تنمية بنية البلاد.

وتتراوح التقديرات حول مدى “عصابة السيسي” على الاقتصاد بين 40 بالمئة، وفقًا للملياردير المصري نجيب ساويرس (في تصريحاته لوسائل الاعلام المحلية) إلى 45 بالمئة و60 بالمئة، وفقًا لمنظمة الشفافية الدولية

وهناك أيضًا بعض الأدلة على أنَّ الإطاحة بالمخلوع حسني مبارك في عام 2011 ومحاكمات الفساد اللاحقة لعدد من رفاقه سمحت لـ”عصابة السيسي” بالحصول على شريحة من الكعكة، وازدياد نفوذها بشكل أكبر.

ويرى البروفيسور روبرت سبرنجبورج من المعهد الإيطالي للشؤون الخارجية، أنّه منذ عام 2013 تحولت القوات المسلحة المصرية من كونها لاعبًا كبيرًا في الاقتصاد المصري إلى فاعل مهيمن.

ويرى شانا مارشال، المدير المساعد لمعهد دراسات الشرق الأوسط في كلية إليوت للشؤون الدولية بجامعة جورج واشنطن، أنَّ العمل بالسخرة -القسري- في نموذج المجنّدين، يُطبق بشكل شبه مؤكّد في المصانع التي يديرها الجيش، وبصرف النظر عن التداعيات الأخلاقية لهذا الأمر، فإنه يسمح للجيش بتقويض منافسيه، في ظلّ أنَّ المجندين لا يحصلون على أجور كاملة!

كما أن نظام التصاريح والتراخيص يسمح لـ”عصابة السيسي” بفرص أفضل، سواء في الفوز بالعقود العامة أو في تشكيل شراكات مع مستثمرين من القطاع الخاص لتقديم عطاءات نيابة عنهم، العديد من هذه الشراكات تتم بين مستثمرين من القطاع الخاص والشركات القابضة التابعة للدولة، الأمر الذي يسمح للعسكر بتحقيق إيرادات كبيرة، لكنه يترك الدولة مسؤولة عن أية خسائر تتكبدها.

ميزانية سرية

في ظلّ السريّة التامة حول ميزانية “عصابة السيسي”، وبالتبعية إقطاعيته الاقتصادية، يمكن للشركات التي تسيطر عليها العسكر أن تستفيد من الإعانات التي تبقى خارج السجلات، فضلًا عن التمتع بمزيد من حرية المناورة في ظلّ انعدام الرقابة

يقول “فرجاني:” هيمنة مشروعات القوات المسلحة على النشاط الاقتصادي تقتل المنافسة في عموم الاقتصاد مع منحها ميزات تفضيلية غير عادلة تضفي عليها ميزة احتكارية غاشمة، ينتفي معها شرط ترقية الكفاءة الاقتصادية ورفع الإنتاجية، أي المنافسة العادلة في الأسواق، وهي، على ضخامة حجم إمبراطوريتها الاقتصادية تكرس تخلف الفن الإنتاجي ولا تقود الاقتصاد على سبيل التقدم التقاني من خلال اكتساب المعرفة ناهيك عن إنتاجها“.

مضيفاً :”وفي أثر سلبي آخر مهم، تزيد هذه الهيمنة الجائرة من العجز في ميزانية الدولة بسبب إعفائها من جميع انواع الضرائب، بما فيها الجمركية، فتساهم في حرمان عامة المواطنين من الخدمات الأساسية التي تعد مسؤولية الحكومة في الحكم الديمقراطي السليم، وحيث يعلي الحكم الراهن من المنظور المالي، المتخلف، للاقتصاد، فلننظر في التبعات المالية للموقف التفضيلي الاحتكاري لاقتصاد القوات المسلحة“. 

مؤكداً:” لو افترضنا أن دخل مشروعات المؤسسة العسكرية في العام الواحد يبلغ 100 مليار جنيه فقط وتبلغ قيمة وارداتها 500 مليار جنيه سنويا، وهذا تقدير مُقلّل، فإن الوضع الراهن يعني خسارة ايرادات الضرائب، شاملة الضرائب الجمركية، بحوالي 50-150 مليار جنيه في السنة الواحدة أي ما يكفي، حال معاملة اقتصاد المؤسسة العسكرية بمثل ما تعامل به المشروعات الاقتصادية المدنية للقضاء على عجز الموازنة وإنهاء سرطان استفحال الاستدانة“.

في نهاية المطاف، تضر المشاريع التجارية للعسكر بالاقتصاد الوطني وبقدرة الجيش على القيام بمهامها الأساسية، والنتيجة هى إنَّ المهمة الأساسية لأي قوات مسلحة هي الدفاع عن الدولة، وبمجرد أن يتجاوز الجيش حدود هذه المهمة، فإنه يمكن أن يغفل عن سبب وجوده ومن ثمّ يفشل في تحقيق هدفه الأساسي.

إذا لم يتم تدريب المجندين على المهام العسكرية لأنهم يعملون بدون أجر في مشاريع “عصابة السيسي”، وإذا تمّ إهمال صيانة المعدات العسكرية لصالح التركيز على الأعمال التجارية، فإنَّ قدرة القوات المسلحة للدفاع عن البلاد ستصبح متدهورة.  

وكما يتضح من استمرار الاضطرابات في القاهرة والمحافظات الأخرى، والصراع الدائر الأكثر خطورة في سيناء، فإنَّ سعي ميلشيا عصابة العسكر نحو طموحاتها التجارية يجعلها تخاطر بالفشل في أداء مهام الجيش الأساسية وهى حماية مصر.

 

 

* المخابرات” توزع “كراتين رمضان” على أهالي بني سويف

في عصر الانقلاب كل شيء مقلوب”.. باختصار هذا هو وضع أجهزة ومؤسسات الدولة في عصر الانقلاب العسكري، فالجيش الذي من المفترض أن تكون مهمته حماية الحدود والحفاظ على أمن مصر القومي، باتت مهمته في عهد السيسي توفير اللحوم المستوردة بسعر مخفض، وملاحقة المعارضين السياسيين، والدخول في مشاريع مدنية، والسيطرة على المنافذ والوسائل الإعلامية المختلفة، واحتكار الإعلانات، و”كارتات الطرق”، وإنشاء الكباري التي لا تدوم أكثر من عامين.

وفي إطار الانقلاب في كل شيء، تحول جهاز المخابرات العامة من جهاز أمني رفيع لجمع المعلومات، إلى جمعية خيرية تقوم بدور المؤسسات المدنية التي تحاربها سلطات الانقلاب، حيث قام جهاز المخابرات العامة، اليوم السبت، بتوزيع “كراتين رمضان” بها سلع غذائية على عدد من القرى ببني سويف، بالتعاون مع المحافظة.

وفي تصريح مثير للجدل، قال شريف محمد حبيب، محافظ بني سويف: إن هذه الخطوة تأتي في إطار جهود مؤسسات الدولة للتعاون والتواصل المستمر مع الأجهزة التنفيذية، لتوفير السلع الغذائية الأساسية بأسعار مناسبة، وتخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين.

فيما صرح اللواء حسام رفعت، السكرتير العام بالمحافظة، بأنه سيتم توزيع الكراتين المقدمة من جهاز المخابرات العامة لجميع مراكز المحافظة، بالتعاون مع مجالس المدن وإدارات التضامن الاجتماعي بمختلف المراكز، حيث بدأت بتوزيع ألفي كرتونة بعدد من قرى مركزي إهناسيا وببا.

 

 

* برلمان العسكر”: مش مستعجلين على مناقشة “بيع الجزيرتين“!

أكد سليمان وهدان، وكيل برلمان العسكر، عدم استعجال برلمانه في مناقشة اتفاقية بيع جزيرتي تيران وصنافير والتصويت عليها.

وقال وهدان، في تصريحات صحفية: إن اتفاقية ترسيم الحدود بين مصر والسعودية، الخاصة بجزيرتى تيران وصنافير، لم تصل إلى مجلس النواب حتى الآن.

وأضاف وهدان أن “المجلس سيأخذ وقتا كبيرا فى دراسة الاتفاقية، وسيعقد العديد من جلسات الاستماع بشأنها“.

وكانت الاتفاقية التي تم بموجبها تنازل قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي عن الجزيرتين للسعودية، قد قوبلت برفض واسع في الشارع المصري، ومن كافة القوى السياسية، وخرجت العديد من المظاهرات المناهضة للاتفاقية، فضلا عن وصف السيسي بـ”عواد اللي باع أرضه وعرضه”.

 

 

* برلمان العسكر” يتسول 31 مليون دولار من الصين!

وافق برلمان العسكر على قرار قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، رقم 22 لسنة 2016، بشأن الموافقة على اتفاقية منحة صينية بقيمة 31 مليون دولار.

وتضمن القرار الموافقة على منحة بمبلغ قدره 200 مليون يوان صينى، وهو ما يعادل 31 مليون دولار من الجانب الصينى.

وأكد “برلمان العسكر” أن الاتفاقية المعروضة تعتبر خطوة على طريق دعم العلاقات الاقتصادية والتجارية بين مصر والصين، معتبرا أن مثل هذه الاتفاقيات تعد شهادة ثقة فى الاقتصاد المصرى وقدرته على التعافى، وعودة مصر إلى مكانتها الطبيعية!.

 

 

*قائد الانقلاب يستولي على 9.5 مليارات جنيه من البنوك المحلية

أعلن البنك المركزي المصري طرح أذون خزانة بقيمة إجمالية تقدر بـ9.5 مليارات جنيه، غدًا الأحد، نيابة عن وزارة المالية في حكومة الانقلاب.

وتبلغ قيمة الطرح الأول لأذون خزانة لأجل 91 يومًا، 4.5 مليارات جنيه، وأذون بقيمة 5 مليارات جنيه لأجل 266 يومًا. 

ويعد الاقتراض من البنوك المحلية أحد الطرق المفضلة لدى قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، من أجل تسديد رواتب الموظفين وشراء السلع؛ الأمر الذي تسبب في زيادة الدين المحلي والدين العام بشكل غير مسبوق خلال الأعوام الثلاثة الماضية، حيث وصل إلى 3.19 تريليونات جنيه في موازنة العام المالي 2016/2017، وهو ما يقدر بـ97.1% من الناتج القومي.

 

 

* تجديد حبس “مالك” فى هزلية “أزمة الدولار“!

قررت محكمة جنايات الانقلاب بالجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة معتز خفاجى، تجديد حبس رجل الأعمال حسن مالك 45 يوما، في هزلية الإضرار بالاقتصاد القومى.

وكانت نيابة الانقلاب قد لفقت لمالك عدة تهم، تضمنت “الإضرار باقتصاد الوطن، والمسؤولية عن أزمة الدولار، والعمل على تصعيد حالة عدم استقرار سعر صرفه لإجهاض الجهود المبذولة من جانب الدولة لتحقيق الاستقرار الاقتصادى الذى ينشده الوطن“.

ورغم أن سعر الدولار لم يكن قد تجاوز 8 جنيهات وقت اعتقال “مالك”، إلا أنه تجاوز 11 جنيها بعد مرور عدة أشهر على اعتقاله، الأمر الذي يؤكد كيدية وهزلية الاتهامات الموجهة له، واستخدام النيابة والقضاء في تصفية الحسابات السياسية مع المعارضين لحكم العسكر.

 

* 27 سنة سجنا على 5 بينهم 3 فتيات بهزلية “الزاوية الحمراء

قضت محكمة جنايات القاهرة، اليوم السبت، برئاسة المستشار  فتحي بيومي، بالسجن 27 سنة على 5 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، بالقضية الهزلية المعروفة إعلاميا باسم “أحداث الزاوية الحمراء”.
حيث عاقبت المحكمة حضوريا المعتقل محمد بدر علي بدر، بالسجن المشدد 15 سنة، كما عاقبت المحكمة غيابيا كل من أحمد صوابي أحمد سلامة، ورضوى طه، وعواطف محمد، و سارة شاكر محمد، بالسجن 3 سنوات.

 

 

* 27 سنة سجنا على 5 بينهم 3 فتيات بهزلية “الزاوية الحمراء

قضت محكمة جنايات القاهرة، اليوم السبت، برئاسة المستشار  فتحي بيومي، بالسجن 27 سنة على 5 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، بالقضية الهزلية المعروفة إعلاميا باسم “أحداث الزاوية الحمراء“.
حيث عاقبت المحكمة حضوريا المعتقل محمد بدر علي بدر، بالسجن المشدد 15 سنة، كما عاقبت المحكمة غيابيا كل من أحمد صوابي أحمد سلامة، ورضوى طه، وعواطف محمد، و سارة شاكر محمد، بالسجن 3 سنوات.

 

 

 *ميليشيات السيسي تقتل فرحة رمضان في بيت “غريب

لم تترك ميليشيا الانقلاب بابًا واحدًا تعبر منه الفرحة إلى بيوت المصريين حتى مع اقتراب شهر رمضان الكريم، بعدما سيطرت شهوة القمع على نفوس عصابة العسكر وران الظلم على قلوب زبانية البيادة، لتحيل الدولة المصرية إلى مدينة أشباح لا تخلو لياليها من الحداد ولا يخطئ الحزن أحد بيوتها.

وفاشية أذرع السيسي الأمنية تركت المواطنين الشرفاء والبلطجة والمسجلين يعيثون في الأرض فسادًا، وراحت تلاحق الأحرار في دولة العسكر، على طريقة “أخرجوهم من قريتكم إنهم أناس يتطهرون”، حتى قررت أن تقتل الفرحة قبل رمضان ليس فقط في منزل الحاج حسن غريب وإنما في قرية صان الحجر بأثرها.

الحاج حسن غريب ابن مركز صان الحجر بمحافظة الشرقية، هو نموذج المواطن المصري المحب لأهله ووطنه؛ حيث برع في العمل السياسي فكان أحد مؤسسي حزب الحرية والعدالة ومرشحه على مقعد العمال في انتخابات 2011 دائرة الحسينية وكفر صقر، وانخرط في العمل الخيري والاجتماعي، فعمل بالتقاضي العرفي منذ فترة شبابه وتميز بالقدرة على حل المشكلات بين الناس، ونشر الحب والود والتواصل بين أفراد المجتمع.

وقبيل حلول شهر رمضان الكريم، أراد الانقلاب، قتل الفرحة بقدوم هذا الشهر المبارك، في عيون وقلوب أسرة “غريب” فاعتقل الأب ونجليه عمر، ومعاذ، دون أدنى ذنب اقترفوه سوى أنهم من الشرفاء الخلوقين.

وتعود أحداث واقعة الاعتقال، عندما كانا الشقيقان معاذ البالغ من العمر “25 عاما- خريج كلية الدراسات الإسلامية” وأنهى الخدمة العسكرية منذ ثلاثة شهور، وشقيقه الأصغر عمر “23 عاما- والطالب بالسنة النهائية بكلية التربية جامعة الأزهر” في طريقهما بعد فجر يوم الإثنين الماضي الموافق 30 من مايو المنصرم، إلى عملهما “بناءين” في قطاع المعمار، مستقلين سيارتيهما الخاصة، ليستوقفهما كمين مروري.

وبسؤالهما عن الرخصة الخاصة بالسيارة، اكتشفوا نسيان رخصة السيارة بالمنزل، ليتم اقتيادهما لقسم مرور العاشر من رمضان، وعندما علم والداهما بالواقعة، توجه علي الفور لقسم المرور لتقديم رخصة السيارة، وإخراج أبنائه، ليفاجأ بتحرير محضر ظلمًا وعدوانًا له ونجليه، بتهمة التظاهر، بتاريخ 2/5/2016 أي قبل واقعة إيقاف نجليه في الكمين بقرابة الشهر.

وبعرضهم علي نيابة الإنقلاب بالعاشر من رمضان قررت حبسهم 15 يومًا، وتم إيداعهم سجن قسم ثان العاشر من رمضان سئ السمعة، ليتركوا الأم المكلومة وأبنائها السبعة دون عائل بعد أن سكن الحزن وعشش بكافة أرجاء المنزل، قبل ساعات قلائل من شهر رمضان الكريم.

والحاج غريب “51 عامًا” يعمل كهربائي بالإدارة العامة لصرف شمال الشرقية، وهو متزوج وأب لتسعة من الأبناء، أحبهم بشده، ولم يمنعه تواضع دخله، وصعوبة الأحوال المعيشية من تربية أبنائه التربية الحسنة، ونشأتهم علي طريق الحق والالتزام والنضال والكفاح، فأصبح “غريب” كل شيء في حياة أبنائه.

ويحكي أحمد سعد المحامي وزوج ابنته: أخي وصهري الحاج حسن غريب عندما تقدمت لخطبة ابنته لم أجد ما أسمع ممن سبقني من شروط وطلبات للزواج والخطوبة، فرفض أن أشتري شبكة بنته وأصر على ذلك، ومنعني تمامًا أن أحضر هدايا أو أي شيء مما يفعله أي عريس أثناء الخطوبة.

ويكمل: “يوم عقد زواجي وأثناء العقد فوجئ الجميع أننا لم نتفق على مؤخر صداق فسأله المأذون نكتب مؤخر كام يا حج حسن، قال متكتبش أي حاجة، وعندما ذهبنا لنشترى فرشى أصر أن أشترى فرش متواضع وكان دائماً يكرر لى جملة اوعى تستدين المديون بيعيش تعيس، ولم يطلب مني قائمة منقوت كما يحدث في العرف بين الناس”.

ويختتم صهر الحاج حسن كلامه بأنه ما عرف عنه إلا الإقدام والشجاعة والتضحية والكرم الجم والسعي في تفريج الكربات وحل مشكلات الناس والصلح بينهم.

اعتقال حسن غريب ونجليه معاذ وعمر يفضح وتعكس الى أي مدى وصلت جرائم الانقلاب بحق أبناء الشعب المصرى، لا سيما من محبي الوطن والقائمين على خدمة ومنفعة الناس أينما تواجدوا لا لذنب إلا أنهم عبروا عن رفضهم للتنازل عن أي جزء من أرض الوطن ولم يقبلوا بالضيم ولم ينزلوا على رأي الفسدة.

 

 

 *”الأوقاف” تمنع «جبريل وحسان والمعصراوى» من إمامة “التراويح”

حذرت وزارة الأوقاف جميع العاملين بها من تمكين أى شخص غير مصرح له بالخطابة من صعود المنبر أو إعطاء أى دروس بالمساجد سواء فى التراويح أو التهجد أو بأى وقت آخر.

وأكدت مصادر مطلعة أن الأوقاف شددت من إجراءاتها هذا العام، ونبهت على القائمين على المساجد بمنع عدد من الشيوخ من إمامة المصلين فى التراويح ومنهم «محمد جبريل ، ومحمد حسان، وأحمد عيسى المعصراوى، شيخ عموم المقارئ المصرية السابق”.

وحذرت «الأوقاف» فى منشور تم تعميمه على جميع مديريات الجمهورية، أئمة المساجد الكبرى من تمكين أى شخص كان من صعود المنبر أو إعطاء أى دروس بالمسجد حتى لو كان مصرحًا له بالخطابة ما لم يحمل خطابًا موجهًا من المديرية ومعتمدا من رئيس القطاع الدينى. وأكدت أنها ستفعّل بقوة وحسم الضبطية القضائية لكل من تسول له نفسه ذلك، وستتخذ إجراءات إدارية قوية تجاه أى مسؤول بالمسجد يُمكّن غير المصرح له بالخطابة فيه من العمل الدعوى به أو يقصّر فى واجبه الوظيفى خاصة فى رمضان.

وقال الشيخ جابر طايع، رئيس القطاع الدينى بالوزارة، إنه سيتم تكثيف الحملات التفتيشية فى كل ما يتصل بشؤون المساجد من أداء الدروس، وتعليمات صلاة التراويح ، ونظافة المساجد.

وأضاف «طايع» فى تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم» أن الوزارة طالبت جميع الأئمة، بضرورة الالتزام بالوقت المحدد للخطبة ما بين 15-20 دقيقة، وعدم تجاوز هذا الزمن المحدد، مع الالتزام بموضوع الخطبة الموحد، وعدم تجاوز درس التراويح 10 دقائق بأى حال من الأحوال، وعدم السماح باستخدام صحن المسجد فى أى موائد على الإطلاق.

 

 

*لأول مرة في التاريخ.. الفراخ بـ30 جنيهًا.. والبانيه بـ82

ارتفعت أسعار الدواجن في الأسواق، ووصلت إلى معدلات قياسية لأول مرة في التاريخ؛ بسبب الفشل المتواصل لحكومة الانقلاب العسكري في ضبط الأسعار، حيث سجل سعر كيلو البانيه 82 جنيهًا مقارنة بـ40 جنيهًا الشهر الماضي، بزيادة قدرها 40 جنيها في الكيلو الواحد.

وسجلت أسعار الدواجن داخل المزارع حوالي 22 جنيهًا لتصل إلى المستهلك بحوالي 30 جنيهًا، وسط نقص في المعروض داخل الأسواق؛ لزيادة معدل النفوق بفعل الطقس السيئ.

وأرجع عاملون بتجارة الدواجن ارتفاع الأسعار إلى زيادة سعر الدواجن داخل المزارع متأثرة بزيادة سعر الأعلاف، وهو ما ينعكس بالسلب على السعر النهائي للمستهلك، بالإضافة إلى نقص الكميات المعروضة بالأسواق بعد نفوق العديد منها بفعل درجات الحرارة المرتفعة.

وأكد عبد العزيز السيد، رئيس شعبة الدواجن بالاتحاد العام للغرف التجارية، أن ارتفاع الأسعار في الفترة الحالية يرجع إلى زيادة أسعار الأعلاف، والتى وصلت إلى 4900 جنيه بفعل التأثير السلبي لأزمة الدولار وزيادة سعره بالسوق الموازية.

وقال عبد العزيز، في تصريحات صحفية: إنّ أسعار الذرة الصفراء والصويا ارتفعت فى البورصات العالمية بعد نقص المعروض منهما فى الأسواق العالمية، الفترة الحالية، وهو ما يعد السبب الرئيسي وراء الزيادات المتتالية فى أسعار الأعلاف.

وأضاف أن أسعار المواد الخام فى السوق ارتفعت بنحو 200 جنيه للذرة الصفراء لتسجل 2600 جنيه للطن، فيما شهد فول الصويا ارتفاعا يقدر بـ100 جنيه ليسجل 5600 جنيه للطن.

وتوقع أن تتخطى أسعار الأعلاف حاجز 5 آلاف جنيه خلال الفترة المقبلة، بفعل أزمة الدولار وعدم قدرة البنوك على توفيره لمستوردي المواد الخام اللازمة للإنتاج، ما يضطر المنتجين إلى اللجوء للسوق السوداء وشراء الدولار بسعر يتجاوز 11 جنيها.

 

 

*شمّع المصانع.. هل السيسي هو فرعون الخراب؟

جاء في الأثر نبؤة عن نبي الله “إشعيا” – عليه السلام- أن هذا فرعوناً سيأتي على مصر ويكون سبب خرابها وهلاكها، وكل مشيريه سيكونوا أغبياء مثله وسيعتمد علي الراقصين والمغنيين (العازفين بالقيثارات)، والدجالين والمشعوذين والمزيفين للحقائق والمغفلين من الشعب المصري في تعضيد حكمه، وفي عصره سيحدث الفقر بمصر وجفاف النيل بالسد الأثيوبي وضياع هيبة مصر، وحصارها ونزول الغضب الإلهي علي الشعب، حتي يرجع ويعود لرشده ويميز بين الطيب والخبيث.

وبإسقاط “النبؤة” على الواقع نجدها تتطابق إلى حد دقيق مع قائد الانقلاب العسكري، عبد الفتاح السيسي، الذي خفضت حكوماته منذ تولي “إبراهيم محلب” رفع سعر الغاز الطبيعي للسيارات بنسبة 175% ولمصانع الأسمنت والحديد والصلب بنسب تتراوح بين 30 و75%. مما أدى إلى تعثر المزيد من المصانع إلى جانب تلك التي توقفت بسبب عدم استقرار البلاد منذ ثورة يناير.

وقد عانت –ومازالت تعاني- مصانع الطوب في حلوان من مأساة نقص الغاز وتوقفه لعدة أسابيع مما أضر كثيرًا بمصالح العمل والعمال نظرًا لربط رواتبهم بحجم الإنتاج كما أدى نقص المازوت من بعده إلى أزمة طاحنة لمصانع الطوب بالغربية.

وتستمر الكوارث التى تنال من القطاع الصناعى الخاص والعام بالبلاد فى مصر العسكر، حيث أعلن مستثمرو المنطقة الصناعية بجنوب محافظة بورسعيد عن إغلاق 34 مصنعا خلال الشهور الأخيرة، احتجاجا على قرار زيادة أسعار الأراضى بالمنطقة الصناعية، بعدما كان سعر المتر فى المنطقة كان 162 جنيها، قررت سلطات الانقلاب رفع سعر المتر لـ 450 جنيها مرة واحدة، بما يعنى انتهاء أمل إقامة مصانع صغيرة.

تفاقم أزمة الكهرباء

وشهد شهر أغسطس 2014 أي بعد مرور شهرين فقط من انقلاب السيسي، إغلاق ٣ آلاف مصنع بمدينة المحلة الكبرى، بسبب تفاقم أزمة الكهرباء بشكل غير مسبوق، وتعرض عدد من المصانع بعد ذلك للإغلاق أيضًا في المحافظات الأخرى بسبب الأزمة ذاتها ونتاج الاستمرار في سياسة رفع أسعار الوقود

فاقمت أزمة نقص الدولار في السوق، وأدت إلى تراجع إنتاج المصانع وتوقف مصانع أخري عن العمل بشكل كامل، وتضرر صناعة الدواء والملابس والسيارات والمواد الغذائية والطوب الأحمر الذي توقفت 80% من مصانعه في أكبر معقل له وهو محافظة الجيزة.  

أغلقت قوات الأمن في مارس الماضي أكبر مصنع تجفيف للبصل في سوهاجوالذي يعد من أكبر المصانع التي تقوم بتجفيف البصل في الشرق الأوسط بل وفي أفريقيا – دون إبداء أي أسباب لهذا القرار.

وكان الأمين العام لجمعية مستثمري 6 أكتوبر محمود برعي ذكر في تصريح صحفي له أن هناك مصانع على وشك أن تغلق هي الأخرى، بخلاف المصانع المغلقة، وذلك بسبب تفاقم الديون عليها، مما يهدد بكارثة حقيقية في الصناعة المصرية، موضحا أنه لا يصح أن تتحدث الدولة عن جذب الاستثمارات في الوقت الذي نغلق فيه المصانع على مواطنيها

شبح الإفلاس 

وقد استمر وضع المصانع المتعثرة في مصر حتى الآن على ما هو عليه سواء في شركات الغزل والنسيج – التي وصلت مديونياتها إلى 4 مليارات جنيه – التي تعد أكثر الشركات احتياجا للهيكلة، أو في الشركات الأخرى التي تواجه شبح الإفلاس والتصفية حتى بلغ عدد المصانع التي أُغلقت عقب الانقلاب العسكري فقط  855 مصنعًا وذلك وفقًا للخطابات المقدمة من أصحاب تلك المصانع لمركز تحديث الصناعات

والجدير بالذكر هنا أن صندوق المصانع المتعثرة – الذي أعلنت حكومة إسماعيل اعتزامها إطلاقه برأسمال 500 مليون جنيه لتشغيل المصانع المتوقفةلم ير النور حتى الآن كل ذلك رغم تصريحات السيسي منذ ما يزيد عن 22 شهر والذي وجه فيها الحكومة بسرعة اتخاذ قرار بشأن تلك المصانع ولكن يبدو أن الوقت لم يحن بعد أو أن مدة الـ23 شهر لا تتعارض مع لفظ “السرعة” في قاموس الحكومات التي تعين في عهد السيسي.

وفي ظل هذا الخراب والانهيار الاقتصادي الكبير، جاءت زفة حاملة الطائرات الفرنسية “ميسترال”، التي لا يمكن أن تمنع المراقبين من التفكير في أسئلة عديدة مرتبطة بالحدث الذي تتعامل معه وسائل إعلام الانقلاب باعتباره أكبر من بناء عمارات سكنية فاخرة لسكان العشوائيات على سطح كوكب المريخ!

 

 

* عودة حازم صلاح أبو إسماعيل إلي الفضائيات عبر قناة دعوة الفضائية

أعلنت قناة “دعوة” الفضائية أنها سوف تذيع برنامجًا جديدًا للشيخ حازم صلاح أبو اسماعيل الداعية الإسلامي -المعتقل حاليًا بسجون الانقلاب العسكري في مصر- والذي تقول أنه لم يذع من قبل.

يذكر أن قناة “دعوة” قد انطلقت اليوم السبت، عبر النايل سات على تردد 10727 h. وتصف القناة نفسها أنها قناة إسلامية جديدة، يظهر على شاشتها عدد من الدعاة والعلماء أبرزهم الداعية علي الصلابي المؤرخ الإسلامي، والداعية محمد موسى الشريف والفنان رامي محمد؛ بينما الأكثر شعبية الداعية حازم صلاح أبو إسماعيل.

وتظهر هذه القناة وسط غياب واضح للقنوات الدينية غير المسيسة في مصر، فيما أبرزت القناة وجوهًا من رقعة واسعة من المدارس الإسلامية المختلفة لتكون بذلك منبرًا للجميع.

 

 

* استمرار حبس “بشر” و2 آخرين بتهمة ملفقة التخابر مع دول أجنبية

قررت محكمة جنايات الجيزة،التابعة للانقلاب العسكري، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار الانقلابي معتز خفاجى، اليوم السبت، تجديد حبس الدكتور محمد علي بشر – وزير التنمية المحلية بحكومة الدكتور هشام قنديل – و2 آخرين 45 يوما على ذمة التحقيقات، في تهم ملفقة وهي بالتخابر مع دولة أجنبية للإضرار بأمن البلاد، وتنظيم مظاهرات الهدف منها تعطيل عمل مؤسسات الدولة

 

 

* زعيم عصابة الانقلاب يعين رئيس جديد للمحكمة الدستورية ورئيس لهيئة لنيابة الإدارية

أصدر زعيم عصابة الانقلاب العسكري “عبدالفتاح السيسي” – قرار بتعيين المستشار علي محمد محمد رزق رئيسا لهيئة النيابة الإدارية.

كما أصدر زعيم عصابة الانقلاب قراراً بتعيين المستشار عبد الوهاب عبد الرازق حسن، رئيسا للمحكمة الدستورية العليا بدرجة وزير

 

 

 * إعدام بريء.. فيلم وثائقي يكشف بالأدلة براءة “فضل المولى

ما زالت منصة الشامخ تعمل بأقصي طاقتها لحصد أرواح الأحرار فى سجون العسكر من أجل وأد كافة أشكال المعارضة فى إرهاب يدعمها قانون الانقلاب ويباركه النظام الدموي، بعدما باتت كلمة “إعدام” هى الأكثر ترديدا على لسان عصبة القضاة الموالين لحكم البيادة على خلفية اتهامات ملفقة وأحراز وهمية ومسارات عدالة منحرفة.

الإعدام طال العشرات من رموز الثورة المصرية وأحرار الميادين والمسالمين فى دولة الفاشية، ولم يسلم منه الرئيس الشرعي محمد مرسي، أو يحترم شيبة مرشد الإخوان د. محمد بديع، وحصد بالفعل أرواح شهداء عرب شركس وقبلهم محمد رمضان شهيد الإسكندرية.

وكما كانت البداية من الإسكندرية فى قضية “سطح سيدي بشر” كانت النهاية فى مدينة الثغر أيضا، بعد قرار قررت محكمة جنايات الاسكندرية برئاسة جابر خليل إحالة أوراق الشيخ فضل المولي حسن إلى مفتي العسكر، في القضية رقم 27868 لسنة 2014 جنايات منتزه أول 1781 لسنة 2014 كلي شرق، بعد اعتقال دام 33 شهرا.

الشيخ فضل المولي والذى ينتظر غدا جلسة النطق بالحكم، كان أحد الأبرياء فى سجون السيسي الذى ينتظرهم الموت، تماما مثل أحرار مذبحة “174 عسكرية” والتى طال الإعدام فيها 8 من شباب مصر، إلا أن الداعية السكندري بقي قيد الاعتقال قرابة الثلاثة أعوام على وقع اتهامات ملفقة، خلال مظاهرات سلمية جرت فى المدينة الساحلية تنديدا بمجزرة فض اعتصامي رابعة والنهضة.

وتعود أحداث الواقعة المتهم فيها الشيخ “فضل المولى” إلى 15 أغسطس 2013، حيث وجهت له اتهامات بقتل سائق تاكسي استنداد إلى أحراز لا وجود لها، وشاهد مشفش حاجة، واهتمت عدة مراكز حقوقية بقضيته، وقام المركز العربي الإفريقي بنشر تفاصيل الواقعة كاملة، والأدلة التي تثبت براءته من التهم التي وجهتها له سلطات الانقلاب.

“إعدام بريء” وثائقي صدر عبر صفحة “ثورة الإسكندرية” على قناة يوتيوب، من أجل إثبات براءة الداعية المحبوب فى أروقة عروس البحر المتوسط، قبل أن يتم تأييد الحكم الفاشي، ويكتسي مصر بالسواد من جديد حدادا على أبنائها الأبرار.

 

 

*ملوك الطوائف”.. الجهات السيادية سرطان يأكل مصر

مع التوسع بدور جهاز أمن الدولة منذ أن كان يرأسه “حبيب العادلي” قبل أن يصبح وزير الداخلية، وتحول جهاز أمن الدولة للتبعية المباشرة لرئيس الجمهورية وتضخمه، حيث كان من أسباب تضخمه أنه كان يسجل أيضًا لقيادات الجيش.

والطريف هنا أن قيادات الجيش كانت تعلم بشأن تلك التسجيلات وأصبح معروفًا على نطاق واسع الآن أن اقتحام مقرات أمن الدولة عقب ثورة يناير مباشرة كان بالأساس لحصول “جهات سيادية” على تلك التسجيلات لقيادات الجيش وهو ما تم لهم (تقريبًا)!

الأجهزة السيادية

الدولة المصرية ما هي إلا عبارة عن أجهزة أمنية متعددة متناقضة ومتضاربة المصالح، و”الرئيس” منذ انقلاب جمال عبد الناصر هو الوسيط بين كل تلك الأجهزة يحكم تناقضاتها ويوازن بينها، فمهمة الرئيس – وهو دوماً عسكري- الأولى قبل أي شيء آخر هو إقامة توازن قوى بين الأجهزة السيادية يمنع تغول أحدها على الآخر.

ومسمى “سيادية” عبارة غامضة لا تحمل تعريف واضح لا لكينونتها ولا لدورها ولكنها تُستخدم كناية عن ثلاث أجهزة هي جهاز المخابرات العامة وجهاز المخابرات الحربية وجهاز الأمن الوطني -أمن الدولة سابقًا-، ويُفترض أن التعريف النظري لدور هذه الأجهزة هو أنها معنية بجمع وتحليل المعلومات لحماية الوطن وأمنه القومي من محاولات التجسس أو غيره من الأمور التي تمس أمن الوطن وهو ما يعني أنها تقوم بدور فيه من النُبل والشرف ما يجعل المواطنين ممتنين لهم.

ومع انقلاب عبد الفتاح السيسي وظهور ما عُرف بالتسريبات تأكد وبدليل من ألسنتهم أن كل شيء في الدولة مُقسم على هذه الأجهزة الثلاثة، فكل جهاز يُدير أذرعه وفقًا لمصالحه وما يسعى للحصول عليه ولا يقف الأمر عن الإدارة وحسب بل يمتد إلى الصراع فيما بينهم للحصول على مساحة أكبر.

اللواء “عباس كامل”!

هو النموذج الصارخ والأكثر وضوحًا لتدخل الأجهزة السيادية في كل مناحي الحياة السياسية وكل شيء في الدولة، فقد ظهر اسم الرجل لأول مرة في أول تسريب نُشر للسيسي ليُصبح هو بعد ذلك محور كل التسريبات ورغم قلة المعلومات عن الرجل إلا أن التسريبات أظهرت دوره ودور جهازه المحوري في إدارة الدولة داخليًا وإقليميًا. 

ومن أشهر التسريبات التي تؤكد ضلوع هذه الأجهزة في تسيير الحياة السياسية، التسريب الذي تحدث فيه كامل طالبًا جزءًا من الأموال التي تم تحويلها لحساب حركة “تمرد”، التي كانت تجمع توقيعات لإسقاط الرئيس محمد مرسي وتخوفه من تسرب بعض المعلومات الهامة في هذا الصدد .

كما يُظهر تسريب آخر سؤال كامل أحد مساعديه بشأن بث حلقة تلفزيونية للإعلامي “عبد الرحيم علي” تخص المرشح الرئاسي السابق حمدين صباحي ويظهر في الاتصال اسم مدير إدارة الشؤون المعنوية بالقوات المسلحة اللواء محسن عبد النبي كحلقة وصل مع الإعلاميين .

ولم تتوقف التسريبات الخاصة بالإعلاميين عند هذا الحد بل امتدت إلى ظهور تسريب يُوضح تكليف بعض الإعلاميين بمهمة تحسين صورة قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي وذلك قبيل دخوله مسرحية الانتخابات الرئاسية، وإلى جانب ذلك فإن التسريبات أوضحت أيضًا تدخل هذه الأجهزة في عمل القضاء، حيث ظهر تسريب يُفسر كيف تم إخفاء الرئيس محمد مرسي والتلاعب بالأوراق لإحكام القضية. 

كذلك التسريب الآخر الخاص بقضية “سيارة الترحيلات” والتي قتل فيها “حاجه وتلاتين واحد” على حد قول كامل وقد طلب كامل في هذا التسريب بضرورة إقناع القاضي للعدول عن موقفه ولذلك حفاظًا على مستقبل الضابط المتهم في هذه القضية.

تسميم الحياة العامة

وقد امتد تدخل الأجهزة السيادية إلى صلب الحياة السياسية وهو الانتخابات البرلمانية الأخيرة فقد كانت هذه الأجهزة محركة لكل خطوات الانتخابات بداية من تحديد موعدها وتأجيله لأكثر من مرة وصولا إلى اختيار المرشحين وتشكيل القوائم، ومع انعقاد البرلمان نشوب الخلافات بين الأعضاء بدأت الاتهامات تتقاذف فيما بينهم حول تنفيذهم لأوامر جهات سيادية بدون توضيح مسمى هذه الجهات.

وعلى سبيل المثال لا الحصر تحدث النائب في برلمان الدم “مصطفى بكري” عن تدخل جهات سيادية في انتخابات وكيل مجلس النواب وإدارتها لائتلاف “في حب مصر” وقد انعقدت اللجنة العليا لحزب الوفد لمناقشة الأمر ذاته، ولكن الأمر في حقيقته لا يعدو كونه خلاف بين الأجهزة السيادية، فمصطفى بكري يُعد من أحد رجالات مبارك وله من يوجهه، ولهذا السبب اتهم ائتلاف في حب مصر الذي يوجهه جهاز آخر. 

وقد علق حازم عبد العظيم عضو الحملة الانتخابية لـ”السيسي” على خطاب الأخير الذي قاله في البرلمان وتحدث فيه عن ضرورة أن يكون حر قائلًا: “بحاول أصدق الرئيس والله، لكن عندما يتحدث عن أهمية أن يكون البرلمان حر وأنا أعلم وهو يعلم أن جهات سيادية تدخلت في تشكيل قوائم فلن أصدقه”، وهو ما يؤكد أن الجميع خاضع لأوامر سيادية حتى وإن اختلفت مسميات هذه الأجهزة. 

تبقى حقيقة هامة جديرة بالذكر وهى أن غياب موقع رئيس الجمهورية عقب ثورة يناير، أشعل الصراع بين الأجهزة السيادية على الموارد والنفوذ، ولم يعالجه وجود رئيس منتخب هو الدكتور ” محمد مرسي”، حيث لم يتم التعامل معه كرئيس على محمل الجد، بل بعهده تزايد الصراع بين تلك الأجهزة، بسبب وجود وافد أو لاعب جديد متمثل في الإخوان، يريد أن يجعل هذه الأجهزة السيادية في خدمة الشعب !

 

 

*إغلاق معبر رفح يدمر العائلات الفلسطينية ويشتتها

لم تتمكن “أم محمد” (53 عاما) المقيمة في غزة، والتي تحمل الجنسية المصرية؛ من زيارة عائلتها وأبنائها في مصر منذ نحو عامين.

ومع استمرار إغلاق معبر رفح البري لفترات طويلة، وفتحه استثنائيا بين الحين والآخر لفترات محدودة جدا؛ تزداد معاناة الكثير من الأسر الفلسطينية المصرية المقيمة في قطاع غزة، والتي يهددها شبح التشتت والانفصال.

وقالت سيدة فلسطينية إن زوجها المقيم في مصر هددها بـ”الطلاق” إن لم تصل مصر خلال هذه الأيام التي يعمل بها معبر رفح البري.

وأعلنت السلطات المصرية الثلاثاء الماضي؛ فتح معبر رفح لمدة أربعة أيام فقط في كلا الاتجاهين، حيث بلغ عدد من تمكن من السفر يومي الأربعاء والخميس الماضيين 1248 مسافرا، من قائمة المسافرين البالغة 30 ألف حالة إنسانية بحاجة ماسة للسفر، بحسب إحصائية وزارة الداخلية في غزة.

العسكر وراء الفوضى في مصر . .الأربعاء 20 أبريل. . دعم وتعاون عسكري اسرائيلي لسلطات الانقلاب

السيسي اسرائيل4 السيسي اسرائيليالعسكر وراء الفوضى في مصر . .الأربعاء 20 أبريل. . دعم وتعاون عسكري اسرائيلي لسلطات الانقلاب

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*حاملو الماجستير” يحاولون اقتحام البوابة الرئيسية لمجلس الوزراء

حاول منذ قليل، عدد من حاملى الماجستير والدكتوراه دفعة 2015 اقتحام البوابة الرئيسية لمجلس الوزراء بشارع قصر العينى، عقب رفض مجلس الوزراء تعيينهم، على حد وصفهم.
وخلع عدد من حاملى الماجستير والدكتوراه التيشيرتات” وهجموا على البوابة الرئيسية لمجلس الوزراء، ومنعتهم قوات الأمن من الاقتحام، وفرضت كردونا أمنيا من جنود الأمن المركزى والحواجز الحديدية.

 

 

* إصابة عدد من معتقلي العقرب بتسمم للمرة الثانية خلال أسبوعين.. والسجن يمنع معظم طعام الزيارات

أصيب اليوم عدد من معتقلي سجن العقرب بتسمم غذائي بعد تناولهم لطعام فاسد من “كافيتريا” السجن للمرة الثانية خلال أقل من أسبوعين، وهو الطعام الذي يجبر المعتقلون علي شراؤه بأسعار أغلى من سعره خارج السجن في ظل رداءة طعام السجن المجاني الذي يقدم لهم في جرادل تنظيف.

في نفس الوقت منع سجن العقرب، الثلاثاء، معظم الطعام الذي حاولت الأسر إدخاله مع الزيارة، حيث سأل الضابط رامي المسئول عن تقتيش الزيارات أحد قيادات الداخلية المشرفين علي حملة تجريد الزنازين ويدعي محمد بيه عن التعليمات ايه انهارده؟” فأجاب “نص الكمية”، وخرجت الكثير من الأسر بعد الزيارة لتجد كميات كبيرة من الطعام الذي حاولت إدخاله ملقاة علي الأرض بعد منع دخوله حتي أن البعض رفض أخذه لسوء حالته بعد التفتيش.

كذلك قام السجن بتقليص مدة الزيارة لتتراوح ما بين 4 إلى 10 دقائق مع منع السلام نهائيا علي المعتقل والذي كان يتم سريعا بعد الزيارة التي تجري من وراء حاجز زجاجي وعبر تليفون مراقب.

 

 *الطفل يوسف أحمد هليل الذي قتل بقذائف جيش الانقلاب في حي الترابين بالشيخ زويد

الطفل يوسف أحمد هليل الذي قتل بقذائف جيش الانقلاب في حي الترابين بالشيخ زويد

الطفل يوسف أحمد هليل الذي قتل بقذائف جيش الانقلاب في حي الترابين بالشيخ زويد

الطفل يوسف أحمد هليل الذي قتل بقذائف جيش الانقلاب في حي الترابين بالشيخ زويد

الطفل يوسف أحمد هليل الذي قتل بقذائف جيش الانقلاب في حي الترابين بالشيخ زويد

*إسرائيل تدعم مصر بالمعلومات في قتال تنظيم “الدولة” وتعاون عسكري لم يسبق له مثيل

قال مسؤول عسكري إسرائيلي كبير اليوم الأربعاء إن إسرائيل تقدم للأردن ومصر مساعدة فيما يتعلق بالمعلومات في معركتهما ضد تنظيم الدولة الإسلامية ووصف البلدين المدعومين من الولايات المتحدة بأنهما مستقران رغم التهديدات.

وأبرمت مصر معاهدة سلام مع إسرائيل عام 1979 وفعل الأردن الشيء نفسه في 1994. وهما البلدان العربيان الوحيدان اللذان يرتبطان بمعاهدات مع إسرائيل رغم عدم شعبية المعاهدتين في أوساط المصريين والأردنيين.

وقال الميجور جنرال يائير جولان نائب قائد القوات المسلحة الإسرائيلية في بيان إن البلدين يعملان مع إسرائيل في سعيهما لدحر الدولة الإسلامية.

وأضاف “مصر تقاتل الدولة الإسلامية في شبه جزيرة سيناء. الأردن يخشى وجود الدولة الإسلامية في مدنه وبلداته. ونحن نحاول العمل معهما من أجل المساهمة بشيء ما في أمنهما.”

وقال جولان في رابطة الصحافة الأجنبية بالقدس إن المساعدة تأتي “بشكل أساسي من خلال تقديم معلومات مخابراتنا.. وتعرفون أنه في قتال أي نوع من التمرد تكون لمعلومات المخابرات الأهمية القصوى في النظام بأكمله.”

تعاون العسكري بأنه لم يسبق له مثيل

ورغم وصف جولان هذا التعاون العسكري بأنه لم يسبق له مثيل فقد حذر قائلا “لن أصف ذلك بأنه نوع من التصالح بين الشعوب. لكنها نقطة بداية جيدة وأنا متفائل جدا بشأن ذلك.”

ووصف الجنرال الإسرائيلي الأردن بأنه مستقر رغم التدفق الكبير للاجئين عليه من سوريا والعراق ورغم أنه يراقب الحدود خشية اختراق الإسلاميين لحدوده.

وقال جولان إن التعداد السكاني الكبير لمصر والصعوبات الاقتصادية خلال فترة التوتر السياسي الأخيرة تمثل تحديا أكبر.

وأضاف “أنا متفائل جدا بشأن مستقبل مصر لكني أعتقد … أنهم سيواجهون أزمة في الفترة المقبلة.”

 

 

*القبض على عضو بـ المصري الديمقراطي خلال وقفة احتجاجية لرفضه التنازل عن تيران وصنافير

ألقت قوات أمن الانقلاب ، اليوم الأربعاء، القبض على عدد من شباب جامعة أسيوط من بينهم إسلام البدري، عضو الحزب المصري الديمقراطي بأمانة أسيوط، خلال وقفة احتجاجية نظمها عدد من شباب الجامعة؛ رفضًا للتنازل عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية.

  وقال محمد عرفات، عضو الهيئة العليا لحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، إن إسلام البدري نظم ومجموعة من شباب جامعة أسيوط اليوم الاربعاء وقفة احتجاجية سلمية للتعبير عن رفضهم لاتفاقية ترسيم الحدود بين مصر والسعودية، واستنكار تنازل مصر عن جزيرتي صنافير وتيران لصالح الممكلة السعودية.

 وأضاف عرفات، أن الوقفة الاحتجاجية كانت سلمية تماما، ولم تحمل أي تجاوزات من جانب الشباب، ولكن بعد انتهاء الوقفة قامت قوات الأمن بإلقاء القبض على 3 شباب من بينهم عضو الحزب، وإلى الأن متحفظ عليهم مبنى الأمن الإداري بالجامعة.

 وأكد أنهم لا يجدون اي سبب مقنع يخول للأمن إلقاء القبض على هؤلاء الشباب، طالما أنهم إلتزموا معايير التظاهر السلمي، وأن قيادة الحزب الآن تنسق مع أمانته في محافظة أسيوط لمعرفة تفاصيل الواقعة، حتي يبدأوا التحرك القانوني المناسب لها.

 ووقعت مصر مع السعودية مطلع الشهر الجاري اتفاقية ترسيم الحدود البحرية، والتي انتهت إلى إعلان تبعة حزيرتي تيران وصنافير للمملكة العربية السعودية، وإلغاء السيادة المصرية على الجزيرتين.

 

 

* تواضروس يرسل 6 آلاف مسيحي للحج في إسرائيل

يواصل الأنبا تواضروس الثاني، بطريرك الكنيسة الأرثوذكسية المؤيد للانقلاب العسكري، تحديه للعرب والمسلمين، بعدما وافق على ارسال نحو 6 آلاف مسيحي للحج عن طريق إسرائيل، بزيادة قدرها نحو 10% عن الأعوام الماضية. 

 من جانبه زعم صبري يني، عضو الجمعية العمومية لغرفة الشركات السياحية، أن زيارة القدس بالنسبة للأقباط لا تمثل تطبيعًا مع الكيان الصهيوني بسبب عدم تعاملهم في الأساس مع اليهود إلا في أضيق الحدود. 

 وأضاف ينى، في حواره مع صحيفة “الوطن” بعددها الصادر اليوم الأربعاء، أن زيارة الأقباط للقدس تستغرق 10 أيام وستكون الإقامة بفنادق بيت لحم أو القدس، مشيرًا إلى أن أسعار الرحلات تتراوح بين 13 و20 ألف جنيه بارتفاع نحو 6 آلاف عن العام الماضي ويتم الحصول علي تصريح الزيارة من وزارة السياحة. 

 وأكد عضو الجمعية العمومية لغرفة شركات السياحة،أن الأفواج يسافرون غبر شركة “أير سيناء” المملوكة لشركة مصر للطيران أو الخطوط الجوية الأردنية ولن يتم السفر عبر شركة عال الإسرائيلية كما يزعم البعض.

 

 

 * الصين ستحث سفنها على استخدام طريق الملاحة الشمالي.. وتجنب “قناة السويس

قالت صحيفة الصين اليومية الرسمية الاربعاء إن الحكومة الصينية ستحث شركات الملاحة على استخدام “الممر الشمالي الغربي” المار عبر القطب الشمالي الذي فتح بفضل التغير المناخي – لتقليل الزمن الذي تستغرقه الرحلات البحرية بين المحيطين الاطلسي والهادئ.

يذكر ان للصين وجود متزايد في المنطقة القطبية الشمالية، إذ تعتبر من اكبر المستثمرين في قطاع التعدين في غرينلاند كما ابرمت اتفاقا للتجارة الحرة مع آيسلندا.

وفي عام 2013، قبل (المجلس القطبي) الصين والهند بصفة عضوين مراقبين.

ومن شأن استخدام الممر القطبي توفير الوقت والمال لشركات النقل البحري الصينية، فعلى سبيل المثال تكون الرحلة البحرية من شنغهاي الى ميناء هامبورغ الالماني عبر الممر الشمالي الغربي اقصر بـ 2800 ميلا بحريا عن الطريق المار عبر قناة السويس.

وكانت ادارة سلامة الملاحة الصينية اصدرت في وقت سابق من الشهر الحالي دليلا يقع في 356 صفحة باللغة الصينية يحتوي على تعليمات مفصلة للابحار من الساحل الشمالي لامريكا الشمالية الى المحيط الهادئ الشمالي، حسبما قالت الصحيفة.

ونقلت الصحيفة عن ليو بينغفي، الناطق باسم وزارة الملاحة البحرية الصينية قوله “عندما تعتاد السفن على استخدام هذا الطريق، سيغير ذلك وجه الملاحة التجارية العالمية مما سيكون له اثر كبير على التجارة العالمية والاقتصاد العالمي وتدفق رؤوس الاموال واستغلال الموارد الطبيعية.”

واضاف الناطق ان السفن التجارية الصينية ستستخدم الممر الشمالي الغربي في المستقبل دون ان يتطرق الى جدول زمني محدد.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول آخر قوله إن الطريق ستكون له منافع استراتيجية للصين، واضاف “لقد استوعبت العديد من الدول القيمة المالية والاستراتيجية للممر القطبي، كما فعلت الصين.”

واشار الى المخاطر المحيطة باستخدام هذا الطريق، مثل غياب البنى التحتية والاضرار التي قد يحدثها الجليد للسفن والطقس المتقلب.

وقال بما ان الجليد الذي كان يغطي هذه البحر بدأ بالانحسار بفضل التغير المناخي، زادت المنافع المحتملة لهذا الطريق، ولذا نحن بحاجة الى دليل بحري للسفن التي تحمل العلم الصيني.”

 

 

* فضيحة.. مصر ترضخ لضغوط فرنسا وتقبل استيراد شحنات قمح مسرطنة

 أعلنت وزارة زراعة الانقلاب المصرية، اليوم الأربعاء أنها ستسمح باستيراد القمح الذي يحتوي على نسبة تصل إلى 0.05 % من طفيل الإرجوت، متراجعة بذلك عن رفضها لأي شحنة مصابة بأي نسبة من طفيل الارجوت المسبب للسرطان والإجهاض، والتي أثارت قلق التجار في الأسابيع الأخيرة.

 

وقال المتحدث باسم الوزارة عيد حواش: “نلتزم بالمعايير والمواصفات المصرية، ومن ثم فإن هذا يعني أننا نقبل ما يصل إلى 0.05 %” في إشارة إلى نسبة الإصابة بطفيل الإرجوت.

 جاء ذلك بعد ممارسة فرنسا الضغوط على مصر من خلال لقاء السفير الفرنسي بوزير الزراعة المصري، وفيما يبدو أنها نحجت تلك الضغوط بقبول وزراة الزراعة شحنات القمح التي تحتوي على فطر الارجوت.

 وكان الدكتور سعد موسى، رئيس الحجر الزراعي، قد قال في تصريح سابق، أن مصر لن تسمح بدخول أي شحنة قمح تحتوي على فطر “الإرجوت” المسبب للإجهاض والسرطان.

 وفي السياق ذاته أكد الدكتور خيري عبد المقصود، أستاذ أمراض النباتات، في تصريح لـ”الأهرام الزراعي”، على خطورة فطر “الإرجوت”، نظرًا لقدرته على إصابة الإنسان والماشية معًا، حال تناول حبوبًا مصابة بالفطر، أو بعد طحنها إلى دقيق وإنتاج الخبز منها، فهو يسبب صداع للإنسان، وإجهاض للمرأة، وفي حالة تناوله بشكل مستمر يؤثر في الكبد، ومن الممكن أن يصيب الإنسان بالسرطان على المدى البعيد،

إذا استخدم بشكل مستمر، كما يصيب الماشية بالإجهاض.

 وأحدثت وزارة التموين حالة من الارتباك بين التجار في الأسابيع الأخيرة، إذ أكدت لهم أنه سيتم السماح بشحنات القمح التي تصل نسبة الإصابة بطفيل الإرجوت فيها إلى 0.05%، وهو معيار دولي شائع غير أن وزارة الزراعة رفضت جميع الشحنات التي تحتوي على أي نسبة من الطفيل.

 وكان قد وصل إلى ميناء دمياط خلال الأيام القليلة الماضية، شحنة قمح تبلغ 63 ألف طن من ثلاث شحنات قادمة من فرنسا، وقالت مصادر بقطاع الشحن، إنه من المقرر البدء في تحميل شحنة ثانية من ميناء دنكرك بشمال فرنسا.

 

 

 * دراسة إسرائيلية: مصير”السيسي” أصبح غامض

خلصت دراسة إسرائيلية لمعهد دراسات الأمن القومي إلى أنه من الصعب تقدير المستويات التي يمكن أن تصل إليها العاصفة التي أثيرت في مصر بعد “إعادة عبد الفتاح السيسي جزيرتي تيران وصنافير للسعودية، أو إلى أي مدى يمكن أن تتضرر مكانة النظام.

وذهبت إلى أن على تل أبيب التعامل بشكل إيجابي مع توطيد العلاقات السعودية المصرية، بما في ذلك نقل السيادة على الجزيرتين للمملكة.

ورأت أن توطيد العلاقات بين القاهرة والرياض يمكن أن يشكل قاعدة مشتركة لتعاون إسرائيل مع البلدين، لاسيما في مواجهة المحور الإيراني.

إلى نص الدراسة..

خلال الزيارة التي أجراها الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز مؤخرا في مصر وقع الجانبان اتفاقات ثنائية في مشاريع متنوعة، الأمر الذي يعكس تعزيز التنسيق والمساعدات المتبادلة بين الرياض والقاهرة.

وتقدر قيمة تلك الاتفاقات بنحو 25 مليار دولار. بالنسبة للانعكاسات على إسرائيل، فإن الاتفاق الأهم هو ما تم بلورته حيال انتقال جزيرتي تيران وصنافير بمضيق تيران من مصر للسعودية.

يُنظر لهذا الانتقال في مصر والعالم العربي كثمن للمساعدات الهائلة التي حصلت عليها مصر ويتوقع أن تستمر في الحصول عليها من السعودية التي تتوقع في المقابل انحياز مصر للخط السعودي فيما يتعلق بسلسلة قضايا سياسية.

الزيارة نفسها والاتفاقات التي تبلورت خلالها يتوقع أن يكون لهما تأثيرا سلبيا على مكانة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي داخليا، وكذلك على مكانة مصر في العالم العربي.

في نفس الوقت، وبينما يبدو أن الدولتين تشهدان شهر عسل، فلا تزال هناك الكثير من الخلافات بينهما، وفي مقدمتها السياسات التي يجب تبنيها حيال سوريا واليمن، وكذلك مسألة موقف الطرفين من الإخوان المسلمين.

تعارض المصالح والسياسات بين الجانبين

تتخذ مصر موقفا مغاييرا حيال التسويات السياسية اللازمة في سوريا ولا تعارض استمرار نظام بشار الأسد، بينما تعمل السعودية على الإطاحة الفورية به كشرط لأية تسوية سياسية هناك.

تعتبر القاهرة النظام العلماني السوري أهون الشرين، مقارنة بالبديل المحتمل- سيطرة “الدولة الإسلامية” أو عناصر إسلامية جهادية أخرى في البلاد. علاوة على ذلك وبعكس الرؤية المقبولة في دوائر معينة بالغرب، لا يصدق المصريون على ما يبدو تجهيز البديل العلماني الليبرالي لنظام الأسد، ولا يتحمسون للتدخل العسكري السعودي باليمن، رغم تقديم مصر مساهمة عسكرية رمزية.

عنصر خلاف آخر بين الرياض والقاهرة هو الموقف من التدخل الروسي بسوريا، الذي تعتبره الرياض محاولة للحفاظ على نظام الأسد وتحويل روسيا للاعب محوري في المنطقة في ظل التراجع الأمريكي.

القاهرة في المقابل، رحبت بزيادة التدخل الروسي في مواجهة “الإرهاببسوريا، وبذلك تتبنى القاهرة الموقف الروسي الذي يتجاهل التيارات المتنوعة لقوات المعارضة الفاعلة على الساحة السورية والتي يعتمد بعضها أيضا على الدعم السعودي، وتعتبر أن “جميعها تنظيمات إرهابية“.

إضافة إلى ذلك، لا تنظر الرياض والقاهرة بنفس العين لجماعة الإخوان المسلمين. للنظام السعودي هوية دينية إسلامية قوية تقوم في الأساس على المذهب الحنبلي السلفي. لذلك فإن هذا النظام لا يبتعد كثيرا من الناحية الإيدلولجية عن الإخوان المسلمين.

أدى “الربيع العربي” لمواجهة بين النظام السعودي وبين الإخوان المسلمين، بسبب خوف النظام من تهديد الإخوان استقراره. لكن مر الموقف السعودي من الجماعة بتطابق معين، لوحظ منذ أيام الملك السابق، عبد الله. الرياض على استعداد اليوم أكثر من الماضي للتوصل لتفاهمات مع الإخوان المسلمين. في المقابل، بالنسبة لنظام السيسي العلماني “الإخوان المسلمين” جماعة تخريبية، تشكل تهديدا وجوديا على النظام.

 بالنسبة للرياض، التهديد الإيراني ملموس ومتزايد. من وجهة نظرها، من المستحسن بلع الدواء المر المسمى الإخوان المسلمين، في محاولة تشكيل جبهة سنية موحدة معادية لإيران.

لذلك تبدي الرياض استعدادا للتقارب مع قطر وتركيا، اللتين تعتبرهما مصر راعيا لجماعة الإخوان المسلمين. في هذا السياق يشار إلى أنه بعد زيارة الملك سلمان للقاهرة زار تركيا محاولا الوساطة بين أنقرة والقاهرة، دون أن يحقق نجاحا كبيرا حتى الآن.

تبادل مصالح بين الجانبين

رغم أن مصر والسعودية على حد سواء متنافسان طبيعيان على النفوذ بالشرق الأوسط عامة وداخل المعسكر السني على وجه التحديد، فثمة تفاهم على أن التعاون بينهما ضرورة يفرضها الواقع، فلدى كلتيهما ما يمكن خسارته إذا ما عملا بشكل منفرد، وعلى أن التنسيق بينهما ينطوي على ميزات هامة.

صحيح، أن مصر ومن أجل صورتها الشخصية كدولة عربية رائدة ليست مستعدة أن تلغي تماما مصالحها لصالح السعودية، لكنها حريصة على إنشاء آليات حوار وتنسيق معها في محاولة لاستيعاب الاختلافات في الرأي، والحيلولة دون ظهورها على السطح.

التنسيق ممكن، خاصة وأنه مقابل الخلافات، تتقاسم الدولتان مصالح من الوزن الثقيل، توجه التحركات نحو تعزيز العلاقات بينهما.

مصر، التي تتفاقم أزمتها الاقتصادية، بحاجة لاستمرار الدعم الاقتصادي الهائل الذي تقدمه السعودية، التي تعهدت جنبا إلى جنب مع دول خليجية أخرى كالإمارات والكو يت بتقديم مساعدات اقتصادية كبيرة.

وحتى إذا لم تأخذ الأمور شكلا علنيا، تتطلع دول الخليج إلى أنه و مقابل المساعدات المالية تستخدم مصر مواردها العسكرية ووضعها السياسي لدعم مصالحها. السعودية من جانبها بحاجة للمساعدات العسكرية والدعم السياسي لمصر التي تحظى تقليديا بقيادة العالم العربي.

اعتبرت مصر والسعودية على مدى سنوات العنصر الراسخ في المعسكر العربي المعتدل الموالي لأمريكا، والذي يمثل ثقلا ضد المحور الإيراني. في ضوء ما تعتبره الدولتان الآن تراجعا للتدخل الأمريكي بالمنطقة، وكذلك المخاوف من التقارب بين الولايات المتحدة وإيران، تجد الدولتان أنفسهما للمرة الأولى منذ سنوات مطالبتين ببلورة سياسات مستقلة عن الهيمنة الأمريكية، ومن هنا تبرز أهمية التنسيق المتبادل بينهما.

على سبيل المثال، تشعر مصر بأن الولايات المتحدة تخلت عنها لذلك تطمح في تطوير علاقاتها مع روسيا كبديل جزئي، وربما في الأساس كورقة ضغط على الولايات المتحدة. السعودية من جانبها- التي جربت تأمين تعويضات مالية لإقناع روسيا بالتخلي عن نظام الأسد وإيران وفشلت في ذلك- ترى في روسيا عضوا في المحور المعادي لها.

مكانة السيسي

تتجلى نقطة الضعف الأساسية في الاتفاق بين الدولتين، في ضرر محتمل بمكانة السيسي واستقرار نظامه، وفي هذا السياق يدور الحديث عن مصلحة إسرائيلية واضحة.

ظاهريا، قام السيسي بصفقة جيدة. ففي مقابل الأرض، التي ليست مصرية في الأساس، يحصل على طوق نجاة اقتصادي. لكن، الجمهور المصري حساس للغاية لمسألة التخلي عن الأرض، بالإضافة إلى أن مزاعم معارضي السيسي من الداخل التي تذهب إلى أن مصر فقدت بذلك ريادتها في العالم العربي لصالح “الشقيقة الكبرى”- السعودية.

في هذا السياق من الصعب تقدير المستويات التي يمكن أن تصل إليها العاصفة التي أثيرت حول هذه المسالة في مصر، وإلى أي مدى سيتضرر بعد ذلك وضع النظام.

ردا على الانتقادات بدأ النظام حملة إعلامية، بهدف إقناع الجمهور بأن جزيرتي تيران وصنافير لم يكونا أبدا أرضا مصرية، والتذكير بأن السعودية سلمتهما لمصر عام 1950، على سبيل الإعارة بدافع خوض الصراع مع إسرائيل.

 هناك التزامات تضمنتها معاهدة السلام بين إسرائيل ومصر تتعلق بحرية الملاحة بمضيق تيران، بما في ذلك تسويات حيال الجزيرتين. كانت مصر والسعودية على علم بضرورة الحرص على عدم المساس بتلك الالتزامات، ولذلك جرت محادثات مع إسرائيل في هذا الصدد على أساسها أعلن وزير الخارجية السعودي أن بلاده ستوفي بكل الالتزامات التي وقعت عليها مصر بشأن حرية الملاحة. هذا الإعلان من شأنه إزالة القلق المحتمل في إسرائيل حول المسألة.

إضافة إلى ذلك، لإسرائيل مصلحة واضحة في تعزيز العلاقات المصريةالسعودية. توطيد العلاقات بينهما يمكن أن يشكل قاعدة لتعاون إسرائيلي مع كلتيهما، كدولتين محوريتين ضمن الكتلة السنية البراجماتية، التي تقف في مواجهة المحور الإيراني المعادي لإسرائيل. بناء على ذلك، يتعين على إسرائيل التعامل بشكل إيجابي مع الاتفاقات التي وقعت بين الجانبين، بما فيها نقل سيطرة السعودية على تيران وصنافير.

 

 

 

* حلايب وشلاتين” تثير أزمة بين السعودية والسودان

أدت تصريحات لوزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، أكد فيها أن السعودية ستقف مع مصر في ترسيم حدودها الجنوبية بما يحفظ حقوقها في حلايب وشلاتين، إلى بوادر نشوب أزمة بين السعودية والسودان.

وبحسب موقع “النيلين” السوداني، فإن الحكومة السودانية التزمت الصمت المطبق حيال اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين القاهرة والرياض، ولم تصدر أية تعليقات حيال الخطوة برغم أن السودان طلب في وقت سابق من السعودية التوسط لحسم النزاع مع مصر بشأن المثلث الحدودي.

وأشار الموقع إلى أن الاتفاقية قد تثير غضبًا مكتومًا في أوساط الحكومة السودانية تجاه السعودية باعتباره اعترافًا من الرياض بتبعية مثلث حلايب للأراضي المصرية، خاصة أنه لا يبدو أنه تم التشاور مع الخرطوم حول المسألة رغم التحسن الكبير في العلاقات بين البلدين مؤخرًا.

ونفى السفير السعودي بالخرطوم، فيصل بن حامد معلا، نشوب أزمة دبلوماسية بين الرياض والخرطوم بسبب ترسيم الحدود البحرية السعودية المصرية، وما إذا كان ذلك يشمل مثلث حلايب الساحلي المتنازع عليه بين السودان ومصر، وتعهدت وزارة الخارجية السودانية، في بيان لها، بمتابعة اتفاق إعادة ترسيم الحدود البحرية المصرية السعودية، للتأكد من أن ما تم من اتفاق لا يمس حقوق السودان السيادية والتاريخية والقانونية في منطقتي حلايب وشلاتين، حسب زعمهم.

وكان عبدالفتاح السيسي قد تنازل عن جزيرتي تيران وصنافير لصالح السعودية، وأكد السفير المصري، حسام القاويش، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الوزراء الانقلابية، أنه تم عقد لجان لترسيم الحدود بين مصر والمملكة العربية السعودية، وتم وضع جزيرتي “تيران وصنافير” تحت السيادة السعودية، وهو ما جعل السودان تطالب بترسيم الحدود مع مصر، مؤكدة على حقها في منطقة حلايب وشلاتين.

 

 

* انهيار العملة المصرية الدولار يسجل 11.5 جنيه للبيع وشعبة الصرافة: حاجة غير منطقية

قالت شعبة الصرافة، باتحاد الغرف التجارية، إن الدولار سجل نحو 11.5 جنيه بالسوق اليوم، مؤكدة أن الارتفاعات التي تشهدها العملة جنونية وغير منطقية، مشيرة إلى أن هناك مضاربة عنيفة على الدولار، لأنه ليس من المنطقي أن يرتفع الدولار بنحو 10 قروش كل 10 دقائق.

 ويقول محمد الأبيض، رئيس شعبة شركات الصرافة، في تصريحات صحفية: إن ما يحدث في سوق الصرف هو عمليات على مستوى عالٍ لتجميع الدولار، مستبعدًا أن يكون الطلب المتواصل على الدولار بهذه الأسعار المرتفعة من المستوردين، فلا يوجد تاجر يقدم على الشراء بهذه الأسعار القياسية.

 وكشف أن المضاربين يروجون الشائعات للقفز بسعر الدولار لتحقيق مكاسب عالية فى زمن قياسي، حيث استغلوا شائعة أن هناك تخفيضًا جديدًا للجنيه خلال الأيام القادمة، وقفزوا بالسعر دون مراعاة للصالح العام، وإن ذلك يضر بالاقتصاد الوطني.

 وأكد أن استمرار هذه الممارسات في السوق الموازية سيكون له تأثير سيئ على الاقتصاد، وعلى أسعار السلع والخدمات بالسوق، موضحًا أنه يجب اتخاذ الحلول اللازمة لوقف هذا الارتفاع الجنوني في سعر الدولار.

واقترح الأبيض، أن يتم تحرير أسعار الدولار في السوق لفترة، مهما كانت العواقب، ثم يتم الحكم على التجربة، وأن تتعامل البنوك بهذه الأسعار الحرة، موضحًا أن ما يباع في السوق السوداء يأتي من البنوك من خلال العملاء.

 

 

* تساؤلات حول جثمان قتيل الرحاب الثاني.. أين أخفته داخلية الانقلاب؟!

حالة من الجدل طرحها عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوكحول جثة القتيل الثاني من ضحايا أمين شرطة الانقلاب، في مدينة الرحاب، بعد إطلاقه الرصاص على بائع الشاي للخلاف على ثمن الكوب الذي شربه.

وسادت حالة من التكتم الأمني على الضحية الثاني لأمين شرطة الرحاب، وعلى الرغم من وصول جثمانه إلى مشرحة زينهم أمس، إلا أن وزارة الداخلية نفت مقتله.

وتسلمت أسرة القتيل الأول مصطفى محمد مصطفى جثمانه أمس من مشرحة زينهم، بينما تسود حالة من الغموض مصير الضحية الثاني ويدعى محمد عبد الناصر إبراهيم، ويبلغ من العمر 29 عامًا، في ظل حالة من التعتيم الأمني حول مقتله.

وذكرت مصادر أن القتيل الثاني وصل المستشفى وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة بعد أن تلقى 3 رصاصات في بطنه, فيما أصدرت وزارة الداخلية بيانًا نفت فيه سقوط قتيل ثان.

وكانت قد أمرت نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية برئاسة المستشار أحمد ربيع، بحبس أمين الشرطة المتهم بقتل بائع التجمع 4 أيام على ذمة التحقيق، بعد أن وجهت له تهمة القتل العمد وترويع المواطنين.

وأنكر المتهم، في تحقيقات النيابة التي استمرت 14 ساعة، قصده قتل المجني عليه، قائلاً: “أنا كنت راكب سيارة النجدة أنا واثنان من زملائي وتوقفنا على جانب الطريق، بعد أن رأينا “موتوسكيل” يستقله 3 شباب يرتدون أقنعة على وجوههم ويحملون أسلحة، مستعدين لتصويبها تجاهنا“.

وأضاف أنه فور مشاهدته ذلك أخرج سلاحًا آليًّا وأطلق النار بقصد قتل الملثمين، فخرجت إحدى الطلقات وأصابت المجني عليه دون أن يقصد، مشيرًا إلى أن الأهالي تجمعوا محاولين الفتك به، إلا أنه استطاع الهرب وسلم نفسه عقب ذلك.

وتثير تصريحات أمين الشرطة القاتل تساؤلات حول مدى إمكانية خروج وزارة الداخلية في حكومة الانقلاب برواية مشابهة لتبرئة أمين الشرطة، بدعوى وجود ملثمين لإلصاف الحادث كالعادة في الأعمال الإرهابية المزعومة.

 

 

 * أول سعودي يضع قدمه فوق جزيرتي تيران وصنافير

نشرت صحيفة “سبق السعودية” صور لأول مواطن سعودي يضع قدميه فوق جزيرتي تيران وصنافير، بعد اتفاقية ترسيم الحدود الأخيرة بين المملكة ومصر.

وقال المواطن فادي إبراهيم الكساب: “قبل أيام عدة كنت في زيارة لشرم الشيخ، وصادف وجودي زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز -حفظه الله- لجمهورية مصر العربية، ومنها توقيع اتفاقيات بخصوص جزيرتَيْ تيران وصنافير، واسترجاع ملكيتهما للمملكة العربية السعودية“.

وأضاف: “وكثر الكلام حول الجزيرتين؛ ما دفعني بشوق لزيارتهما، واستكشاف ما فيهما؛ فقررت الذهاب لهما. وحتى هذه اللحظة تسيَّر لهما رحلات سياحية من شواطئ خليج نعمة بشرم الشيخ؛ فذهبت بقارب استغرق 30 دقيقة إلى جزيرة (تيران)، وصعدت على الجزيرة، ووجدتها خالية تمامًا من أي شيء“.

وتابع: “لفت انتباهي شاطئ الجزيرة الجميل والنظيف، وموقعها الاستراتيجي، واستوقفني وجود سفينة كبيرة غرقت مقابل الجزيرة، وبعد الاستفسار عنها تبيّن أنها سفينة روسية، غرقت منذ أكثر من ٥٠سنة، وتعتبر مقصدًا لكثير من السياح هي والشعب المرجانية الموجودة حول الجزيرة”. مشيرًا إلى أنه يعتبر أول مواطن سعودي يزور الجزيرة بعد عودة ملكيتها للمملكة”.

 

 

* مصر تستجيب لطلب المجلس التمثيلي ليهود فرنسا

أعلن المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية في فرنسا “كريف” أنه تلقى ردًا من قبل السفارة المصرية في باريس بشأن دعوته لحكومة عبد الفتاح السيسي بضرورة الحفاظ على التراث اليهودي وذلك خلال الزيارة الاخيرة للرئيس فرنسوا أولاند.

وتحت عنوان “السفارة المصرية ترد على رئيس كريف” قال موقع المجلس على الإنترنت: يوم الاحد 15 أبريل بعث رئيس المجلس روجيه كوكيرمان برسالة إلى السفير المصري في فرنسا إيهاب بدوي يلتمس فيها مساعدة فرنسا والسلطات المصرية من أجل حماية التراث اليهودي بمصر“.

 وأضافت أن كوكيرمان طلب بضرورة الحفاظ على هذا التراث (المحفوظات وسجلات الأحوال المدنية، أسفار التوراة والمعابد والمقابر اليهودية …)، وجرده وحمايته.

 وأوضحت أن رئيس المجلس أعلن أنه تلقى ردا من السفير المصري بخصوص رسالته، حيث أكد فيها اتفاق الحكومة المصرية معه في الرأي بشأن الحفاظ على التراث اليهودي.

 وأشار إلى أن بدوي كتب لـ كوكيرمان قائلا: هذا التراث الثقافي ليس فقط جزء لا يتجزأ من التاريخ اليهودي في الشرق الأوسط … ولكن أيضا من التراث الثقافي المصري، وأنا أتفق معك حول أهمية حمايته“.

 وأكد بدوي أنه أحال طلب رئيس المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية في فرنسا إلى السلطات المعنية في مصر، وسيطلعه على رد السلطات حيال ذلك.

ووصل فرانسوا أولاند إلى القاهرة الاحد في أول زيارة رسمية إلى البلاد استغرقت يومين، تركزت على الأمن في منطقة الشرق الأوسط، إضافة إلى توقيع عدة اتفاقيات ثنائية عسكرية ومدنية.

والمجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية في فرنسا، هو المؤسسة العلمانية ليهود فرنسا، وينتمي إلى الكونجرس اليهودي العالمي ويدعي أنه المظلة الواسعة للمجتمع اليهودي، وتتركز سياسته وأهدافه بشكل عام على دعم الاهداف الصهيونية و”دولة إسرائيل”.

 

 

* إبراهيم عيسى قافزًا من المركب: العسكر وراء الفوضى في مصر

فيما يمكن اعتباره قفزا من مركب السيسي الذي يغرق يوما بعد آخر، اعتبر الكاتب الصحفي الموالي للانقلاب إبراهيم عيسى أن العسكر واستمرارهم في الحكم طيلة 64 عاما، أي منذ انقلاب يوليو 1952، هم سبب الفوضى في مصر.

في مقاله المنشور- اليوم الثلاثاء، بعنوان «دعاة الاستقرار ينشرون الفوضى»، بصحيفة “المقال” التي يرأس تحريرها- يحذر عيسى من أن الذين يدفعون الدولة إلى نوع مقيت من الاستقرار القائم على القمع، إنما يدفعونها دفعا لمأساة، معتبرا أن أجهزة الدولة التي تروج لهذه الطينة من الاستقرار، إنما تكرر غباءها الشديد المعتزة به، منذ أربعة وستين عاما، بحسب قوله.

يقول عيسى: «دعاة الاستقرار ينشرون الفوضى، هذا ما تتأكد منه كل يوم حين يخرج علينا المسؤولون وأبواقهم، إما نفاقا وإما اقتناعا، وهم يرددون أن مواجهة الإرهاب تقتضي انتهاك حقوق الإنسان، وأن السعي للاستقرار يستلزم القمع، وأن قوة الدولة تستوجب خنق الحريات، وأن حب الرئيس يستلزم تسليم تيران وصنافير للسعودية».

ويضيف عيسى «دعاة الاستقرار القائم على تغول الدولة الأمنية، وتحويل مصر إلى مجتمع بوليسي يتلقى أوامره من الأجهزة، ويمشي كل سياسي أو صحفي أو إعلامي وملزوق في ظهره زمبلك»، ويتابع «دعاة الاستقرار المبني على كبت الناس، وكتم الأفواه، ويغني الشعب أغنية واحدة على لحن الدولة.. دعاة الاستقرار الذين يريدون للبلد شرطا لاستقراره أن يتحول قطعانا من البشر ببغاء بنبرة واحدة».

ويواصل عيسى وصفه للأوضاع تحت حكم العسكر، «دعاة الاستقرار يكررون نفس النغمة العطنة التي عاش عليها المصريون في كل عصر ديكتاتوري مستبد حيث تحويل الحاكم إلى الفرعون الإله».

ويستطرد «دعاة الاستقرار هم في الحقيقة ينشرون الفوضى، فالاستقرار المستمد استمراره من عدد المسجونين وليس من عدد المقتنعين، والاستقرار الساعي لبقائه على حساب الكرامة، والاستقرار الذي يعتمد على المنافقين لا الأحرار، والاستقرار الذي يعيش تحته قرابة نصف الشعب تحت خط الفقر، والاستقرار الذي يقتات على التعتيم، والإخفاء عن الناس، وعلى السرية والغرف المغلقة، هو استقرار السادات في 5 أكتوبر 1981، وهو استقرار مبارك في 24 يناير 2011″.

ويشدد عيسى على أن «الاستقرار لا يتم إلا بالديمقراطية واحترام الدستور، الاستقرار لا يستمر بل ولا ينشأ أصلا إلا بالحرية والتعددية.. لا استقرار في ظل حكم فردي.. ولا استقرار لبلد تهدف حكومته إلى جعله سجنا كبيرا مفتوحا.. لا استقرار لبلد ينشد حكامه تحويل مواطنيه إلى رعايا وأطفال يسمعون ويطيعون كلام والدهم».

ويختم عيسى مقاله بأنه «لا استقرار صدام حسين وحافظ وبشار الأسد ومبارك وزين العابدين وعلي عبد الله صالح والقذافي ما تحتاج إليه مصر.. هذا ليس استقرارا بل فوضى يصنعها دعاة الاستقرار».

 

 

* لليوم السابع.. المحكوم عليهم بالإعدام في “كفر الشيخ” يضربون عن الطعام

أضرب المحكوم عليهم بالإعدام في قضية “إستاد كفر الشيخ” العسكرية عن الطعام لليوم السابع، بعد إحالة أحدهم للتأديب، وتعنت الضباط معهم، وسحب جميع متعلقاتهم الشخصية من مأكولات وأغطية وأدوية.

يذكر أنه لم يتم التصديق على حكم الإعدام حتى الآن من الحاكم العسكري بالإسكندرية، فبالتالي يعتبر حبسهم انفراديا منافيا للقانون.

كما يشكو الأبرياء الستة من سوء معاملة ذويهم أثناء الزيارة، وإهانتهم بأبشع الألفاظ. حيث استغاث أهالي المحكوم عليهم بكافة المنظمات الحقوقية للتدخل لوقف الانتهاكات الممارسة ضد ذويهم.

 

 

 * أدلة السيادة والملكية .. دراسة تثبت مصرية تيران وصنافير

أصدرت حملة إنقاذ مصر، دراسة موثقة بالخرائط والأدلة القانونية بعنوان أدلة السيادة والملكية: أدلة مساحية وقانونية لملكية مصر لجزر تيران وصنافير”، والتي أعدها فريق من خبراء المساحة والطبوغرافيا والقانون الدولي والقانون الدستوري والإداري، ضمن برنامج “رؤية للتغيير”، وذلك بهدف تأكيد ملكية مصر لجزر تيران وصنافير بأدلة قانونية دامغة.

وعرضت الدراسة التي نشرت الأربعاء، بالتفصيل عددا من الاتفاقيات الدولية والأحداث الإقليمية، التي تقطع بما لا يدع مجالا للشك، بتبعية جزر تيران وصنافير لمصر، بل وتثبت أيضا اعتراف الأطراف الدولية والمؤسسات الأممية والدول العربية، بما فيهم المملكة العربية السعودية بملكية مصر للجزيرتين، وممارسة مصر لجميع حقوق الملكية وأعمال السيادة على الجزيرتين بلا منازع.
وأكدت الدراسة أن بداية التلاعب في ملف تبعية الجزيرتين لمصر، بدأ بخطوة مريبة في 1990م (وقت مرور مصر بضائقة اقتصادية وعزلة عربية)، ثم عاد الملف نفسه للظهور على السطح في 2016م (أيضا، وقت مرور مصر بضائقة اقتصادية وعزلة دولية).
ونوهت إلى أنه وفقا للقانون الدولي للبحار، فإن أي ترسيم للحدود البحرية بين مصر والسعودية، يجب أن يتم بناء على أن جزر تيران وصنافير جزر مصرية خالصة، داخلة في خط الأساس المصري، فقد أدخلت مصر في قرار تعيين خط الأساس الصادر في 1990 جزيرة “الزبرجد” جنوب البلاد – على سبيل المثال- في خط الأساس، رغم ابتعادها عن الساحل بحوالي 70 كم، كما أدخلت جزيرة شدوان وكل الجزر في خط الأساس.
وأشار المنسق العام لـ “رؤية للتغيير”، باسم خفاجي، إلى أن الدراسة التي تأتي في عدد 28 صفحة، تقدم “البيانات والأسانيد والأدلة القطعية المتواترة من القانون الدولي، وأعمال المساحة وترسيم الحدود المائية، والتي تثبت ملكية مصر لجزيرتي تيران وصنافير“.
وأكد باسم خفاجي أن الدراسة تركز بالأساس على الموقف القانوني للجزيرتين بداية من سنة 1950م، محليا ودوليا، ويعتمد على رصد عدد كبير من القوانين والإجراءات والقرارات، التي تؤكد ممارسة الدولة المصرية لكافة حقوق الملكية وأعمال السيادة على جزيرتي تيران وصنافير، وتؤكد فرض هيمنة أجهزة الأمن والجيش المصري عليها، وشمولها بحماية السلطات القضائية، بما يعزز الثبوت القطعي لملكية مصر لتلك الجزر.
وشدد خفاجي على أن التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير ليس فقط خيانة لمصر، لكنه أيضا جريمة كبرى، لأنه يجعل ممر الملاحة مياها دولية، بعد أن كانت تحت السيادة المصرية الكاملة، لافتا إلى ممارسة كافة أعمال السيادة على هذه الجزر بصفتها جزءا لا يتجزأ من أرض مصر، وأنه لا يملك أي حاكم أن يتنازل عن أي أرض مصرية، ولن يقبل شعب مصر بهذا مطلقا.
وقال: “المؤسف أن أحكام الديكتاتورية كانت الأشد حضورا، رغم خفاء الأمر عن المحكومين، فالديكتاتورية تتصرف في الأوطان كأنها إقطاعيات ورثتها، وتخالف الدساتير ولا تعبأ بها وفقا للأهواء والاتفاقات السرية، وهذا التصرف لا حجة له لمخالفته الثابت بالسند التاريخي والموثق في اتفاقات سابقة منذ 1906م وحتى اتفاقية السلام“.
وقالت الدراسة: “في هذا الملف نضع بين يدي عموم المصريين البيانات والأسانيد والأدلة القطعية المتواترة التي تثبت ملكية مصر لجزيرتي تيران وصنافير، آملين في إظهار ونشر هذه الحقائق لأوسع شريحة من عموم الشعب المصري، ولنقيم الحجة على كل من فرط وأيد أو وافق على مهزلة التفريط في أرض مصرية تمثل أهمية استراتيجية قصوى كبوابة شرقية لمصر“.
واختتم أصحاب الدراسة بقولهم: “نعد عموم المصريين بمتابعة نشر المعلومات والوثائق والأدلة والبراهين والأسانيد التي تؤكد ملكية مصر لجزيرتي تيران وصنافير لنقطع الطريق على كل حراك يمس وحدة وسلامة أرض وطننا الغالي مصر“.

 

 

* الدولار يقترب من الـ 12 جنيها

بعد اقتراب سعر الدولار لـ”12″ جنيه .. 

الدولار سيصل لأكثر من 15 جنيه.. والبنك المركزي فاشل في حل الأزمات 

“مافيا شركات الصرافة” هي السبب.. واستمرار ارتفاع الدولار مصيبة 

ارتفاع أسعار السلع بنسبة لا تقل عن 60 % بسبب الدولار

واصل سعر الدولار ارتفاعه بشكل جنوني أمام الجنيه المصري في السوق السوداء، اليوم الأربعاء، بزيادة 30 قرشا، مقارنة بسعره أمس، مسجلا 11.10، مقارنة بـ10.80 جنيه، فى تعاملات أمس الثلاثاء

بهذا يكون قد تخطى الدولار كل التوقعات في ظل استمرار الطلب المتزايد عليه مع نقص المعروض منه، ليتسبب في صعود مفاجئ اربك المتعاملون في سوق الصرف

ومن ناحيته، حذر خبراء ومصرفيون من استمرار ارتفاع الدولار في السوق ووصوله لأكثر من 15 جنيه في حالة استمرار الحالة الاقتصادية المتدنية التي تسيطر على الوضع في مصر.  

ارتفاع الدولار لـ”15 جنيه” 

مصطفى محمود خبير مصرفي، أكد أن الأسباب الرئيسية التي أدت إلى ارتفاع الدولار بهذا الشكل هو عدم قدره طارق عامر رئيس البنك المركزي على توفير الدولار داخل البنوك المصرية، وهو ما يؤدي إلى ارتفاع العملة الصعبة وخاصة الدولار في “السوق السوداء”.

وأضاف محمود، أنه من المحتمل استمرار ارتفاع سعر الدولار ليصل لأكثر من 15 جنية في ظل انخفاض قيمة الجنية المصري، مشيرًا إلى سوء الحالة الاقتصادية ووجود مظاهرات خلال الأسبوع الماضي أثارت بالسلب على سعر الدولار

وتابع الخبير المصرفي، “من مساوئ التي يمارسها البنك المركزي أيضا هو التحجيم الذي يفرضه على حركة الاستيراد وهو ما أثر على حركة الموانئ وعدم جذب المستثمرين لمصر“.

مافيا شركات الصرافة

وفي نفس السياق، طالب خالد الشافعي الخبير الاقتصادي، محافظ البنك المركزي باتخاذ قرارات فورية وحاسمة لوقف نزيف قيمة الجنية أمام العملات الأجنبية وهي وقف التعامل بالدولار مع محال الصرافة ويتم التعامل به فقط مع البنوك المحلية

وأضاف الشافعي في تصريح خاص لـ”بوابة القاهرة”، “هناك مافيا” يتزعمها بعض أصحاب شركات الصرافة” تتسبب في ارتفاع الدولار عن قصد وتريده أن يصل لأكثر من 20 جنية، وهو ما يعد كارثة اقتصادية

وتابع الخبير الاقتصادي، “توجد منظومة ممنهجة تهدف لضرب الاقتصاد المصري، على الرغم من زيادة الاستثمارات خلال الفترة الماضية بعد زيارة الملك سلمان والرئيس الفرنسي  وضخ لاستثمارات وصلت لأكثر من  1?8 مليار يورو

وطالب خالد الشافعي الحكومة العمل على تنشيط السياحة التي تعمل أهم عوامل وجود العملة الصعبة في مصر بخلاف انتعاش الاقتصاد عن طريق الاستيراد والتصدير

ارتفاع جنوني في الأسعار

قال أحمد شيحة، رئيس شعبة المستوردين في الغرفة التجارية، إن ارتفاع الدولار، ليتجاوز حاجز 11 جنيه في السوق الموازية، سيؤدي إلى ارتفاع أسعار السلع بنسبة لا تقل عن 40 في المئة، وربما 60 في المئة.

وأضاف شيحة أن أسعار السلع في مصر ترتفع بشكل موازٍ مع ارتفاع الدولار، مشيرا إلى أن المضاربات وتصرفات شركات الصرافة، التي يبلغ عددها 111 شركة، هي السبب وراء ارتفاع سعر الدولار في السوق الموازية (السوداء).

وأضاف رئيس شعبة المستوردين في الغرفة التجارية، أن الدولار موجود ومتوافر في مصر في أي وقت، ولكن شركات الصرافة هي التي تحدد سعر الدولار في السوق.

 

 

 * كاتب أمريكي: إيطاليا قد تقاطع مصر سياسيًّا واقتصاديًّا بسبب ريجيني

قال الكاتب الأمريكي سام فؤاد إنَّ العلاقات بين مصر وإيطاليا وصلت إلى أقل درجاتها بعد واقعة مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في مصر، حيث اختفى ريجيني في 25 يناير الماضي، وعثر على جثمانه بعد تسعة أيام على طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي.

وأضاف الكاتب، في المقال المنشور بموقع يو إن ديسباتش” الأمريكي، والمُختص بقضايا الأمم المتحدة: “كان ريجيني طالب دكتوراة في جامعة كامبردج البريطانية، يبلغ من العمر 28 عامًا وكان يبحث في شئون اتحادات العمال في مصر، وعقب اكتشاف جثته قالت القوات الأمنية إنَّ سبب موته كان حادثة طريق، ولكن تمَّ تكذيب تلك الرواية عندما قالت الأدلة الجنائية المصرية والإيطالية إنَّ جسد ريجيني كان به آثار تعذيب تضمنت الضرب المبرح والتعذيب بالكهرباء وحروق السجائر وعدد من طعنات السكاكين وأصابع مكسورة وأظافر مُنتَزعة، وكل هذه الأدلة تُشير إلى آليات التعذيب المُستخدمة في الشرطة المصرية، وطبقًا لتشريح جثة ريجيني في روما فقد مات ريجيني بعد أن تمَّ كسر فقراته العنقية، وقال وزير الداخلية أنجلينو ألفانو إنَّ ريجيني عانى من تعذيب غير إنساني وحيواني، وتُشكك السلطات الإيطالية في أنَّ القوات الأمنية المصرية قد عذّبت ريجيني ليُفصح عن معارفه من العُمّال والنشطاء الذين كوّنهم أثناء بحثه“.

وتابع: “بعد نتائج التشريح الذي أجرته السلطات الإيطالية، أعلنت الحكومة المصرية أنَّ ريجيني من المُحتمل أنَّه قتل على يد عصابة والتي تنتحل صفة ضباط شرطة لسرق الأجانب، وأيضًا ذكر المسؤولون المصريون أنَّهم وجدوا بعض من متعلقات ريجيني في منزل أحد أفراد العصابة الذين تمَّ قتلهم جميعًا على يد الشرطة، وسخر الجميع في إيطاليا من هذا الإدعاء، وقال النائب العام الإيطالي لا يوجد ما يربط بين تعذيب ريجيني وتلك العصابة المزعومة، ودعا ذلك إلى إعلان إيطاليا استدعاء سفيرها من مصر لتعترض على ما أسمته عدم التعاون في التحقيق بين الجانبين المصري والإيطالي، وطلب وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتيلوني من السلطات المصرية بيانات سجل الهاتف المحمول الخاص بريجيني ولقطات الكاميرات التي من الممكن أن تساعد في تحديد الظروف الدقيقة التي اختفى فيها ريجيني، ولكن لم تتم الاستجابة لتلك المطالب أبدًا مما رفع من شكوك أن مصر تريد تأخير التحقيق لتورُّط قواتها الأمنية في حادثة مقتل ريجيني“.

واستطرد: “تصاعد الغضب في إيطاليا على خلفية مقتل ريجيني، ورفع والداه لافتة كبيرة أمام مجلس الشيوخ مُطالبين فيها بمعرفة حقيقة ما حدث له، وطلبا من السلطات الإيطالية إعلان مصر وجهة سفر غير آمنة، وأخبر والده إحدى الوكالات الإيطالية أنَّه لم يشعر أبدًا أن السلطات المصرية تُريد التعاون حقًا“.

ومضى الكاتب يقول: “أي تدّهور آخر في العلاقات بين مصر وإيطاليا سيكون كارثة على مصر بكل المقاييس، فإيطاليا كانت سابقًا أحد حلفاء مصر الأقوياء، وكانت أكبر الداعمين لمصر في هجومها على حركات التمرُّد الإسلامي في شبه جزيرة سيناء وفي ليبيا، وبالإضافة إلى ذلك كانت إيطاليا أكبر شريك تجاري لمصر في الاتحاد الأوروبي والثالث عالميًّا بعد الولايات المتحدة والصين، وكانت مصر تستفيد أكثر من تلك الشراكة حيث وصل حجم الشراكة بين الدولتين إلى ستة مليارات دولار في 2014 مع الاعتراف بأنَّ مصر كانت أكبر مُستورِد للمنتجات المصرية“.

وجاء في المقال: “استدعاء السفير الإيطالي من مصر كان أقل شيء في العلاقة بين الدولتين التي أصبحت غير مريحة بسبب قلة التقدُّم في التحقيقات، وتعتقد عائلة ريجيني أنَّه تمَّ استهدافه بسبب بحث الدكتوراة الخاص به في استمرار لمحاولة تضييق الخناق المصرية على المعارضة، وهذا الإدعاء ليس عارٍ من الصحة حيث أنَّ التعذيب وانتهاكات الشرطة كانا أهم سببين في بدء المصريين ثورتهم ضد نظام حسني مبارك“.

وذكر الكاتب: “تقرير الأمم المتحدة الصادر عام 2011 يقول إنَّ التعذيب مرضٌ مزمنٌ في مصر، وكان إنهاء انتهاكات الشرطة عنصرًا أساسيًّا خلف المظاهرات الضخمة التي هزّت جميع أرجاء مصر في الأسبوع الماضي، ويتعمق التقرير أيضًا في حالات الاعتداءات ضد المواطنين المصريين قائلًا إنَّ ضباط تنفيذ القانون يستخدمون التعذيب باستمرار في حالات الجرائم العادية وفي قمع المعارضة السياسية والمحتجزين، لإجبارهم على الاعتراف أو استخراج أي معلومات أخرى منهم، أو لمجرد معاقبتهم“.

واختتم الكاتب مقاله بقوله: “ربما تظل إيطاليا غاضبة بسبب سجل مصر في تعذيب مواطنيها لأسباب سياسية، وربما تلقي حادثة ريجيني الضوء على ما كان يتظاهر المصريون ضدّه منذ سنين، لأنّ هذا التعذيب حدث لأجنبي ودولة أخرى تطالب بالمصداقية، وكنتيجة لذلك ربما تستمر العلاقات بين الدولتين في التدهور، وربما يؤدي الغضب العام في إيطاليا إلى قطع العلاقات الاقتصادية والسياسية“.

 

 

* من أولوية المرور إلى ثمن كوب شاي.. أبرز اعتداءات الشرطة على المواطنين

حالات فردية” كان هذا رد وزارة الداخلية الدائم على حوادث الاعتداء على المواطنين من قبل أمناء الشرطة من قبل ثورة الخامس والعشرين من يناير وحتى حادث مقتل عامل الشاي بالرحاب على يد أمين الشرطة؛ بسبب رفض أمين الشرطة دفع ثمن “كوب شاي”، وتنوعت هذه الاعتداءات بسبب الأولية على المرور إلى الاختلاف حول دفع الأجرة للسائق إلى رفض دفع الإتاوة، وغيرها من جرائم أمناء الشرطة.

 تاجر مخدرات

 وفي 19 يناير قضت محكمة جنايات السويس ببراءة محمد نعيم، أمين شرطة بقسم شرطة الأربعين بالسويس، المتهم بقتل تاجر مخدرات حاول سرقة السلاح الناري “عهدة” أمين الشرطة على حد وصف أمين الشرطة.

وكانت النيابة العامة بالسويس قد قررت إحالة “محمد نعيم” أمين شرطة إلى محكمة الجنايات، بتهمة قتل شخص مسجل تاجر مخدرات يدعى “عربي بغانة” بمنطقة المثلث بالسويس أثناء قيام تاجر المخدرات، وأبنائه بسرقة السلاح الميري، والمبالغ المالية الخاصة بـ”أمين الشرطة“.

وتعود أحداث الواقعة إلى شهر مارس عام 2012 عندما كان أمين الشرطة يستقل دراجته مع أحد زملائه بمنطقة المثلث، وفوجئ بالمجني عليه يقوم بإيقافه وسرقة سلاحه الميري ومبلغ مالي خاص بأمين الشرطة بالإكراه، وبمحاولة أمين الشرطة الدفاع عن نفسه، ومنع سرقة سلاحه الميري خرجت رصاصة أصابت تاجر المخدرات وقتلته، وأخلت سبيله بكفالة 5 آلاف جنيه.

قتل تاجر

وفي اليوم والشهر نفسيهما قبضت مباحث إمبابة على أمين شرطة وزوجته، لاتهامهما بقتل تاجر وتقطيع جثته بمنطقة إمبابة بسبب خلافات على شقة سكنية.

وأشارت التحريات إلى أن المتهم الأول وائل أمين شرطة اتفق مع زوجته المتهمة الثانية حنان على أن تستدرج الزوجة المجني عليه لشقة سكنية تابعة لهم بمنطقة إمبابة بعد إغوائه لممارسة الجنس معها على أن يقتحم الزوج الشقة ويتخلص من المجني عليه.

وتوجه التاجر للمكان المتفق عليه لممارسة الجنس مع زوجة أمين الشرطة، وأثناء ذلك اقتحم المتهم الشقة، كما خُطط مسبقًا وصوب 3 طلقات نارية للمجني عليه حتى قُتل، وقطع جثة المجني عليه لأجزاء وأخفاها.

وأكدت التحريات أن المتهم استولى على سيارة المجني عليه، وأخفاها في منطقة مهجورة، وكان ذلك بداية سقوطه هو وزوجته؛ حيث عثر رجال الإدارة العامة للمرور على السيارة، وبالكشف عنها تبين لهم هوية مالكها التاجر وبالتحري عنه تبين أنه مختفٍ منذ فترة.

وتوصلت التحريات إلى أن آخر من تواصل مع التاجر هما أمين الشرطة وزوجته، وتبين أن هناك خلافات بينهم على شقة سكنية استأجروها من المجني عليه الذي رفض تحويل عقدها من مؤقت الدائم فقتلاه، ولا يزال القضاء ينظر القضية حتى الآن.

أطباء المطرية

 وفي 28 يناير تعدى 9 أمناء شرطة على الأطباء العاملين في مستشفى المطرية بسبب رفض طبيب كتابة تقرير طبي عن جرح بسيط، وأخرج أحد الأمناء السلاح وهدددهم بالقتل، والتي تسببت في حدوث، أزمة الداخلية والأطباء، وأسفر ذلك عن إيقاف 9 أمناء عن العمل ونقل مأمور ورئيس مباحث المطرية للتحقيق.

وبعدها أمرت نيابة شرق القاهرة الكلية برئاسة المستشار محمد عبد الشافي بإخلاء سبيل الأمناء التسعة من قسم شرطة المطرية.

كوم حمادة وفي 4 فبراير اعتدى أمين شرطة بالضرب على ممرضة في مستشفى كوم حمادة، عقب مشادات كلامية عنيفة بينهما أثناء حضوره بصحبة نجله لعلاجه، وأمرت النيابة بإخلاء سبيله بضمان وظيفته

ميت غمر

في 5 فبراير من العام الحالي، أطلق أمين شرطة، رصاص سلاحه الميري على مواطن؛ بعد مشاجرة بسبب أولوية المرور، بإحدى قرى ميت غمر بمحافظة الدقهلية. وتبين من التحقيقات أن أمين الشرطة كان يستقل الدراجة البخارية الخاصة به على كوبري سنفا، وأثناء مرور المواطن مصطفى محمد العرابي بدراجته البخارية، حدثت مشادة بينهما على أولوية المرور، فقام أمين الشرطة بإطلاق النيران على المواطن من سلاحه الميري؛ ما أدى إلى إصابته في الرقبة والصدر. وتم نقله في حالة خطيرة إلى مستشفى ميت غمر، وتم التحفظ على أمين الشرطة والسلاح المستخدم وتم عرضه على النيابة التي أمرت بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات وبعدها أخلت سبيله بضمان محل الإقامة.

 الدرب الأحمر

في فبراير الماضي قتل أمين شرطة مواطنًا بالرصاص خلال مشاجرة في منطقة الدرب الأحمر بالقرب من مقر مديرية أمن القاهرة. وتدور ملابسات الحادث في نشوب مشاجرة بين أمين الشرطة وسائق “الشهير بدربكة” بسبب الخلاف على الأجرة، فأطلق الأمين عيارًا ناريًا استقر في رأس السائق، وحاصر العشرات من أهالي منطقة الدرب الأحمر، مديرية أمن القاهرة.

طنطا

وفي فبراير 2016، شهدت بوابة مستشفى الفرنساوي التابع لجامعة طنطا واقعة مؤسفة عندما اعتدى أمين شرطة واثنان آخران، بالضرب على أفراد الأمن الإداري بالمستشفى. وبدأت الواقعة عندما توجه أمين الشرطة ويسمى “هيثم. أ”، من قوة قسم ثالث المحلة، إلى مستشفى الفرنساوى الدولي التابع لجامعة طنطا، من أجل زيارة مريضة، إلا أن أفراد الأمن الإدارى لشركة جيت دلتا، المكلفة بتأمين المستشفى وكليات الجامعة، رفضوا دخوله حسب التعليمات الصادرة لهم؛ ما أدى إلى حدوث مشادة كلامية تطورت لمشاجرة بالأيدي بين الطرفين أسفرت عن إصابة 3 من الأمن الإداري بكدمات وجروح. خلافات الجيران وفي الشهر نفسه، ألقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القليوبية القبض على أمين شرطة تابع لمديرية أمن السويس، وذلك بعد أن أطلق النار على أحد جيرانه على خلفية مشادة كلامية نشبت بينهما؛ بسبب خلافات الجيرة؛ ما تسبب في إصابته بإصابات بالغة في ساقه نتج عنها تهتك في الأوتار وكسر مضاعف، نقل على الفور إلى المستشفى لإسعافه وتلقي العلاج.

عامل الكارتة

 وفي 6 أبريل من الشهر الجاري قرر قاضي المعارضات بمحكمة جنح الوراق إخلاء سبيل أمين الشرطة المتهم بإطلاق الرصاص على عامل “كارتةبموقف الوراق، بعدما نشبت مشاجرة بينهما، بكفالة 500 جنيه.

واتهم عامل “الكارتة” محمد سمير عبدالنعيم، في التحقيقات، أمين الشرطة بمحاولة قتله، بإطلاق رصاصة أصابت قدمه، ووجهت النيابة بإشراف المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة الكلية، المستشار أحمد البقلي، لأمين الشرطة تهمة الشروع في القتل.

فيما أنكر أمين الشرطة، محمد صلاح، في أقواله أمام وكيل نيابة الوراق، محمد هاني، شروعه في قتل عامل الكارتة، وأنه أطلق رصاصتين في الهواء لإبعاده، لكن أحد ما دفعه، فخرجت رصاصة أصابت المجني عليه في قدمه.

وكشفت التحريات أنه أثناء حضور أمين الشرطة بموقف الوراق لملاحظة الحالة المرورية حضر إليه عامل “كارتة”، وبرفقته شخصين آخرين لمعاتبته على حبس الأول بتهمة فرض إتاوات على السائقين والبلطجة ونشبت مشادة كلامية بين الطرفين.

وحدث اشتباكا بالأيدي وتعدى كل منهما بالضرب على الآخر؛ ما دفع أمين الشرطة لإخراج سلاحه وأطلق رصاصتين في الهواء لإبعاد العامل عنه، فهجم عليه الأخير محاولا انتزاع الطبنجة من يديه، فخرجت منها طلقة أصابت العامل بالقدم فتم نقله إلى المستشفى.

وتبين أنه سبق اتهامه في قضايا سلاح ناري وضرب، وتم اقتياد أمين الشرطة إلى القسم والتحفظ على سلاحه الميري، كما تم ضبط المتهمين الآخرين لسؤالهما بشأن ملابسات الواقعة.

 

 

* أنباء عن انتخابات رئاسية وصفقة مع خيرت الشاطر تشعل مواقع التواصل..ونجلته تكشف الحقيقة

 تداول نشطاء عبر فيسبوك وتويتر منشور للسيدة “سناء عبد الجواد” والدة الشهيدة “أسماء” وزوجة القيادي الإخواني “محمد البلتاجي” تتحدث فيه عن لقاء تم بين محمود حجازي رئيس الأركان والقيادي بالجماعة “خيرت الشاطر” داخل سجن العقرب.

وبحسب المنشور – الذي قامت بحذفه بعد دقائق من نشره- فإن الصفقة التي عرضها حجازي على “الشاطر”: الإفراج عن جميع المعتقلين وتفويض المجلس العسكري لإدارة البلاد مقابل انتخابات رئاسية مبكرة لايترشح خلالها الرئيس “مرسي” وضمان أمان كامل للسيسي.

وحرصت زوجة “البلتاجي” على تأكيد حذفها للمنشور السابق لعدم التوثق التام من هذه المعلومات.

وأثار المنشور موجة من الغضب والتعليقات، في حين نفت “عائشة خيرت الشاطر” ما ورد، مؤكدة عدم وجود أية معلومات تؤكد صحته.

فيما رفض الناشط الحقوقي عمار مطاوع” الموافقه على هذا العرض – إن صح الاتفاق عليه- قائلا: “ما تداولته قيادة نسائية إخوانية عن عرض لـ م.خيرت بالإفراج عن المعتقلين مقابل التنازل عن عودة مرسي، لو صح، يبقي حرام لو رفض، حرام شرعا والله!”.

 

قوات السيسي تقتل 86 طفلا في سيناء فقط خلال عامين. . الخميس 28 يناير. . الزند من مؤذن وفراش إلى وزير للعدل

جيش السيسي يهدم المنازل ويقتل اهالي سيناء

جيش السيسي يهدم المنازل ويقتل اهالي سيناء

جثة طفل من أطفال سيناء قتله العسكر

جثة طفل من أطفال سيناء قتله العسكر

قوات السيسي تقتل 86 طفلا في سيناء فقط خلال عامين. . الخميس 28 يناير. . الزند من مؤذن وفراش إلى وزير للعدل

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* تشييع جنازة 5 أطفال سقطوا بقصف مدفعي للجيش المصري بسيناء

شيع أهالي مدينة رفح بشمال سيناء اليوم، 5 أطفال سقطوا بعد سقوط قذائف مدفعية على منزلين بحي أبودياب وآخر بحي الرسم غرب مدينة رفح.

وردد المشاركون عبارات التنديد والثأر للقتلى أثناء الجنازة التي حضرها معظم الأهالي المتبقين داخل المدينة المدمرة.

يذكر أن قوات الجيش قصفت ظهر اليوم منازل لعائلة الصياح التابعه لقبيلة الرميلات غرب رفح مما أدى لمقتل 5 أطفال وإصابة 7 آخرين من نفس العائلة.

 

 

* استشهاد 5 أطفال وإصابة 7 آخرين من عائلة واحدة في قصف لجيش السيسي سيناء

أكدت مصادر طبية بشمال سيناء أن جيش الانقلاب قام ظهر اليوم الخميس، بقصف مكثف وعنيف على حي الرسم غرب مدينة رفح، مما أدى لمقتل 5 أطفال وإصابة 7 آخرين.

وأضافت المصادر أن الشهداء هم:

خليل سعد عابد، 8 سنوات، ومحمد خيري عابد، 9 شهور، ومحمد مسعود عابد، 4 سنوات، وعابد مسعود عابد، سنتين، بجانب جثة تحت الأنقاض تجري محاولة لاستخراجها.

وإصابة كل من ياسمين مسعود عابد، 9 سنوات، وعماد مسعود عابد، 9 سنوات، ومريم مسعود عابد، 10 سنوات، ونادية عابد عواد، 38 عامًا، ودعاء خيري بحيري، 11 عامًا، وفاطمة سعيد عابد، 9 سنوات، وهداية مسعود عابد 16 سنة.

يأتي هذا بعد ساعات من مقتل 6 جنود وإصابة 18 آخرين في تفجير آليات لجيش الانقلاب غرب العريش.

 

 

* منظمة حقوقية: الجيش قتل 86 طفلا في سيناء خلال عامين

وثق «المرصد السيناوي لحقوق الإنسان» مقتل 86 طفلا واختفاء أربعة آخرين خلال العمليات العسكرية التي ينفذها الجيش المصري منذ نحو عامين في منطقة سيناء، شمال شرقي البلاد.

وقال المرصد، في بيان نشره على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، واطلع عليه موقع «الخليج الجديد»، إن «الضحايا من الأطفال سقطوا على يد قوات الجيش المصري، التي تعمدت قصف منازل المدنيين العُزّل، غير آبهة بساكنيها، وبطريقة عنيفة وعشوائية».

وأضاف أن «عمليات القتل تمت بقصف مدفعي من ارتكازات قوات الجيش المنتشرة بالمنطقة، أو من طائرات حربية تابعة لقوات الجيش، في وقائع مختلفة».

كما وثق فريق في المرصد، 4 حالات اختفاء قسري بحق أطفال دون الثامنة عشر، أبرزهم الطفل «أحمد عودة» الذي اختطف مع 16 آخرين من منطقة الوادي الأخضر في الخروبة التابعة لمدينة الشيخ زويد في شمال سيناء، عقب أدائهم صلاة الفجر منذ ما يزيد على عامين.

وكذلك الطفل «أنس بدوي»، المختفي بمقر عسكري حسب ما ورد في شكوى ذويه للمرصد السيناوي في وقت سابق، بجانب من فقدوا والديهم في صراع قوات الجيش المصري مع المسلحين، والذي يخسر فيه المواطن الأعزل.

وذكر المرصد أن تلك الوقائع تتنافى مع المادة الثانية بفقرتيها 1، 2 من الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل، والتي وقعت عليها مصر، والتي تنص على أن «تحترم الدول الأطراف الحقوق الموضحة في هذه الاتفاقية وتضمنها لكل طفل يخضع لولايتها دون أي نوع من أنواع التمييز، بغض النظر عن عنصر الطفل أو والديه أو الوصي القانوني عليه أو لونهم أو جنسهم أو لغتهم أو دينهم أو رأيهم السياسي أو غيره، أو أصلهم القومي أو الإثني أو الاجتماعي، أو ثروتهم، أو عجزهم، أو مولدهم، أو أي وضع آخر”.

وطالب المرصد السلطات المصرية بـ«توفير سُبل الأمن والأمان للأطفال والمدنيين بسيناء، كذلك البحث والتحقيق في وقائع مقتل 86 طفلاً، أو يزيد، ومحاسبة المتسببين في حرمانهم حقهم بالحياة».

كما طالب المرصد المقرر الخاص بالقتل خارج إطار القانون بالأمم المتحدة، إرسال وفد تقصي حقائق لتبين الوضع ميدانيًا داخل سيناء، وتقديم المتسببين في ما آلت إليه سيناء لمحاكمة دولية عاجلة.

وحتى الساعة، لم يصدر تعقيب رسمي من قبل السلطات المصرية على الأرقام التي وثقها المرصد.

 

 

* وزارة الداخلية : لا توجد قنابل داخل الطائرة المصرية المتجهة إلى إسطنبول

نفى مسئول مركز الإعلام الأمنى صحة ما بثته بعض المواقع الإخبارية على شبكة الإنترنت حول الاشتباه بجسم غريب على إحدى الطائرات المصرية المتجهة إلى إسطنبول.

وأكد مسئول المركز الإعلامى بوزارة الداخلية أن هذا الخبر عارٍ تماماً عن الصحة جملةً وتفصيلاً.

 

 

* الإمارات.. من دعم تهويد القدس إلى بناء كنائس ومدارس قبطية بمصر

أثارت زيارة وزير الدولة الإماراتي، سلطان أحمد الجابر، إلى مصر، والتي التقى خلالها تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، العديد من التساؤلات، خاصة بعد المؤتمر الذي عقد اليوم بالمقر الباباوي في الكاتدرائية المرقصية بالعباسية للإعلان عن المشاريع الكنسية التي تدعمها الإمارات.

دعم إماراتي للكنيسة

وتأتي هذه الزيارة في ظل الدعم الإماراتي الكبير للكنيسة المصرية؛ حيث ستنطلق خلال ساعات فعاليات مؤتمر الإعلان عن مشروعات دعم الخدمات الثقافية والصحية للكنيسة بمصر، ضمن برنامج المكتب التنسيقي للمشاريع التنموية الإماراتية بجمهورية مصر العربية.

وأعلن المكتب التنسيقي للمشاريع التنموية الإماراتية في مصر، عن المشاريع التي يدعمها المكتب في مجال الخدمات الاجتماعية والثقافية والصحية للكنيسة القبطية بمصر.

وعقد المكتب مؤتمرًا صحفيًا، اليوم الخميس، بمركز ثراث الفن المصري والقبطي بالعبور، بحضور الدكتور سلطان أحمد الجابر ,تواضروس الثاني والدكتورة سحر نصر وزيرة التعاون الدولي -بحكومة الانقلاب العسكري – ومحمد بن نخيره الظاهري، سفير دولة الإمارات في مصر.

وأوضح المجلس، في كتيب توضيحي، تقديم دولة الإمارات الدعم للمؤسسات الأكاديمية والاجتماعية الفاعلة منها مشاريع دعم الخدمات التي تقدمها الكنيسة القبطية.

مركز للتراث ومدارس ودار أيتام

وشمل الدعم الإماراتي، 4 مشاريع تقدمها الكنيسة في مجالات خدمات التعليم والرعاية الاجتماعية والصحية؛ أولها مركز التراث لتوفير مركز تعليمي، للحفاظ على تراث الفن المصري والقبطي وأنشئ على مساحة 5 آلاف متر، وهو عبارة عن مركز تعليمي للتراث الفن المصري، ويتولى تقديم كل ما يحافظ على هذا التراث وحمايته.

وضمت المشاريع التي دعمتها الإمارات، مستشفى الشفاء القبطي، ومدرسة الأقباط الأرثوذكس الخاصة الفكرية في أبو قرقاص بالمنيا، وتخدم أكثر من 25 ألف نسمة، وتشمل المدرسة 14 فصلًا دراسيًا وتتسع لنحو 560 طالبًا وطالبة، من مراحل رياض الأطفال حتى الدراسة الإعدادية، وأقيمت على مساحة 1663 مترًا مربعًا.

وتم دعم دار “مار مينا” لرعاية الأيتام بمدينة فايد، والذي افتتح في أواخر عام 2014 بعد الانتهاء من صيانته وتطويره، ويقدم الدار الخدمة لـ104 طلاب، ومكون من 3 طوابق يشمل 4 قاعات للاستذكار و35 غرفة للإقامة وصالتين للألعاب الترفيهية، ويقدم كل صور الرعاية الاجتماعية والتعليمية للأطفال الأيتام حتى التخرج في الجامعة.

بناء كنيسة

وكان الكاتب الصحفي، جمال سلطان،، صورة للمشروع الإماراتي للتعمير في مصر، وكتب معلقًا: “أطرف مشروع تنموي إماراتي تقوم به أبوظبي في مصر. مكتوب على “يافطة” المشروع التنموي قيام الإمارات بمشروع مبنى خدمات كنيسة “بولس” بمدينة العبور”.

دعم اليهود

يذكر أن الشيخ رائد صلاح، رئيس الحركة الإسلامية في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، قال -في تصريحات سابقة-: إن الإمارات مولت الصهاينة لـ”تهويد” مدينة القدس المحتلة.

وأضاف لبرنامج “بلا قيود” على قناة “بي بي سي” عربية، “إن لدينا وثائق تثبت أن أموال شراء 34 شقة ومنزلًا بالقدس المحتلة وصلت إلى البنوك في إسرائيل من الإمارات”. ولم يتهم صلاح جهات إماراتية معينة بالوقوف وراء تلك العمليات، لكنه قال إن الأموال قادمة من جمعيات موجودة بالإمارات.

الإمارات تستغل المسيحية لمحاربة الإسلام السياسي

وفي تعليق سابق على زيارة البابا تواضروس للإمارات، ذكر مركز الإمارات للدراسات والإعلام (ايماسك)، في دراسة له بعنوان “ما سر زيارة تواضروس للإمارات”، إن “الإمارات تحارب الإسلام السياسي، وتستغل المسيحية في ملفاتها السياسية”.

وخلصت الدراسة إلى أنه “التقت مصلحة “المسيحية السياسية” وجهاز الأمن الإماراتي في محاربة الإسلام الوسطي.. التقاء مصالح يثير الغضب والسخط على تحالف الأمن والسياسة مع رجال الكنيسة، ضمن اتفاق مصالح على حساب مصالح الأمة”.

 

 

*توفيق عكاشة” : أنا أنقذت المجلس العسكري مرتين عندما نفذت الخطة الموضوعة بشأن السيسي

استمراراً لمسلسل توفيق عكاشة مع أجهزة الدولة وقوله أنها تستهدفه وتسعى للنيل منه، قال الإعلامي والنائب البرلماني توفيق عكاشة إنه يحظى بتقدير كبير في مختلف دول العالم أكثر مما يحظى به في مصر، وإن جامعات العالم تدرس شخصيته كقائد مؤثر استطاع بإمكانيات محدودة أن يفجر ثورة 30 يونيو.

وأكد عكاشة أنه أنقذ مصر والمجلس العسكري مرتين عندما قام بتنفيذ خطة كانت تهدف لترويج شائعة مفادها أن عبدالفتاح السيسي ينتمى لجماعة الإخوان المسلمين.

وعن دوره في 30 يونيو، أوضح عكاشة أنه أول من حرض على التجمهر أمام وزارة الدفاع أيام حكم الرئيس محمد مرسي، ما أعطى شرعية لما فعله عبدالفتاح السيسي بعد ذلك.

وانفعل النائب البرلماني المثير للجدل، وعبر عن أسفه لما يحدث معه الآن من اضطهاد بعض أجهزة الدولة له وتساءل عن أسباب الحرب التي أعلنتها الدولة ضده بعد كل ما فعله.

 

 

* فشل الانقلاب: حادث الطائرة الروسية يكبد مصر ستة مليارات جنيه

قال محافظ جنوب سيناءالانقلابى اللواء خالد فودة، إن إجمالي خسائر شرم الشيخ والغردقة منذ أول نوفمبر، بلغت ستة مليارات جنيه (766.3 مليون دولار) مع تضرر السياحة، جراء حادث سقوط طائرة ركاب روسية فوق شبه جزيرة سيناء.

وأوقفت روسيا رحلاتها الجوية إلى مصر بعد حادث طائرة الركاب الروسية في 31 أكتوبر، ما أسفر عن مقتل جميع ركاب الطائرة وأفراد طاقمها وعددهم 224 شخصا.

وقال فودة في تصريحات على هامش مؤتمر في شرم الشيخ اليوم: “الخسائر مليارا جنيه شهريا في شرم الشيخ والغردقة.. هناك أكثر من 40 فندقا تم إغلاقها في شرم الشيخ“.

وذكر أن نسبة إشغال الفنادق في شرم الشيخ تبلغ حاليا 18 في المئة، زاعما ارتفاعها إلى 25 بالمئة في عطلة منتصف العام.

وأضاف: “لن نستطيع تعويض نسب النقص هذه إلا بعد عودة السياحة الروسية والبريطانية” التي كانت تساهم بنحو 35 ألف سائح أسبوعيا قبل أزمة الطائرة الروسية.

وقال فودة إن “الكرة الآن في ملعب القيادات السياسية في روسيا وبريطانيا“.

 

 

* حبس 3 من أهالى دمنهور 15 يوما بتهمة التظاهر في 25 يناير

قررت نيابة الانقلاب بوسط البحيرة حبس 3 من أهالى دمنهور 15 يوما والذين تم إعتقالهم فجر اليوم على ذمة التحقيق في القضية رقم 1517لسنة 2016جنح القسم.

وأكدت هيئة الدفاع عن المتهمين بالبحيرة أن المعتقلين تم السماع لأقوالهم واستندت نيابة الانقلاب على محضر تحريات الامن الوطني المسطر به توجيه الاتهام لـ 16 من أهالى المدينة ومن بينهم عدد من الطلاب وعدد من المفرج عنهم منذ ايام.

وقد وجهت لهم نيابة الانقلاب تهم الانضمام لجماعة محظورة أسست على خلاف أحكام الدستور والقانون والترويج لانشطتها والتظاهر بدون تصريح.

والصادر بحقهم قرار الحبس هم : إبراهيم جوده و رائد عبدالله و خالد صلاح سويدان.

وقد شهدت مدينة دمنهور حملة شرسة نفذتها داخلية الانقلاب منذ فجر اليوم من مداهمات وإقتحامات لمنازل اهالى دمنهور أسفرت عن أعتقال 3 ومداهمة منازل 4 اخرين لم يكونوا متواجدين وقتها .

 

 

* الأسواني والانقلاب… «آخر خدمة الغز» منعه من الكتابة والظهور بالتلفزيون

كشف الروائي علاء الأسواني، عن منعه من الكتابة في الصحف أو الظهور في القنوات المِصْرية؛ على الرغم من دعمه للانقلاب العسكري علي الرئيس مرسي في 30 يوينو 2013.
وقال “الأسواني” -في لقاء ببرنامج “عالم الكتب” على راديو “بي بي سي”-: إنه ممنوع من الكتابة الصحفية أو الظهور في القنوات التليفزيونية في مِصْر منذ عام ونصف»، مضيفًا: “المنع عملي.. لكنه ليس رسميا“.

وأضاف أن هناك ظروفًا ضاغطة في مجال الحريات دفعت البعض لمغاردة مِصْر، مشيرًا إلى أنه يعكف على كتابة رواية جديدة حول ثورة 25 يناير.

 

 

* منذ 3 أشهر.. إخفاء قسري لـ4 من بني سويف

تواصل مليشيات أمن الانقلاب بمحافظة بني سويف، إخفاءها قسريا 4 من مؤيدي الشرعية، منذ عدة أشهر، دون معرفة ذويهم أماكن احتجازهم حتى اليوم.
والمختفون قسريا هم:
أحمد محمد حسن “مدرس”، 90 يومًا
كمال علي عبد اللطيف “مدرس”، منذ 70 يومًا.
أحمد كمال محمد “نقاش”، منذ 60 يومًا
حسين حسن عبدالعزيز “مدرس”، منذ الـ16 من يناير الجاري.
وتتوسع داخلية الانقلاب في جريمة الاختفاء القسري بحق المعارضين للانقلاب منذ تقلد مجدي عبد الغفار وزارة الداخلية في حكومة الانقلاب، متأثرًا بتاريخة الإجرامي في جهاز أمن الدولة.

 

 

* فضيحة.. ضبط وإحضار لثلاثة شهداء بالشرقية

في واقعة غريبة فوجئ أعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين بمدينة ديرب نجم بالشرقية أن أوامر الضبط والإحضار الصادرة بحق عدد من شباب مدينة ديرب نجم على خلفية رفضهم الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم شملت  أوامر ضبط وإحضار لثلاثة من شهداء مدينة ديرب نجم؛ وهم الشهداء حسام حسن شهيد مذبحة رمسيس، وعاصم المنسي وفهمي الديب اللذين ارتقوا شهداء بمذبحة رابعة العدوية في 2013م.

وكانت قوات أمن الانقلاب قد شنت حملة مداهمات على بيوت الثوار بمدينة ديرب نجم والقرى التابعه لها فى الساعات الأولى من صباح اليوم، واعتقلت اثنين أشقاء أبناء الشهيد مصطفى مجاهد شهيد فض رابعة، وهما معاذ وعمرو، كما اعتقلت شقيق الشهيد عاصم المنسى ياسر المنسى، واثنين آخرين فى محاولة فاشلة للحد من الحراك الثورى الرافض للانقلاب العسكرى وجرائمه بمدن ومراكز الشرقية.

 

 

* “رايتس ووتش»: السيسي يستخدم القتل والتعذيب والإخفاء القسري

أعلنت منظمة هيومن رايتس ووتش، أمس الأربعاء، أن قانون مكافحة الإرهاب الذي أصدره قائد الانقلاب العسكري، عبد الفتاح السيسي، يحتوي على مواد فضفاضة، ليوسع من سلطات العسكر أكثر.

واتهم تقرير نشره مدير المنظمة “كينيث روث”، تحن عنوان “مصر أحداث 2015ضمن التقرير العالمي في 2016، جهاز الأمن الوطني التابع لوزارة الداخلية بارتكاب أعمال تعذيب وإخفاء قسري، واستمرار حالات الوفاة رهن الاحتجاز والاعتقال في اقسام وسجون العسكر.

واعتبر مدير المنظمة كينيث روث خلال التقرير، أن المحاكمات الجماعية التي تستهدف جماعة الإخوان المسلمين أكثر من أي فصيل آخر، أخفقت في إثبات مسئولية المدعى عليهم عن جرائم الإرهاب والتخابر وتخريب البلاد.

مؤكداً أن اعتقال نحو 40 ألف شخص وقتل الالآف ومحاكمة المدنيين أمام محاكم عسكرية، وفضلا عن الحرب التي يشنها الإعلام ضد رافضي الانقلاب العسكري، أدت الى تراجع حقوق الانسان في مِصْر في 2015.

أزمة الانقلاب

وأكد تقرير منظمة “هيومن رايتس ووتش”، إن حقوق الإنسان في مِصْر لا تزال في أزمة  بعد انقلاب “السيسي”، بعد أكثر من عامين على اختطاف ومحاكمة الرئيس محمد مرسي.

المنظمة أكدت في التقرير، أن سلطات الانقلاب: “استخدمت أساليب التعذيب والإخفاء القسري بحق عدد كبير من المواطنين، كما حظرت سفر آخرين، وربما ارتكبت عمليات إعدام خارج نطاق القضاء، ردًّا على تصاعد تهديدات المتطرفين المسلحين في شبه جزيرة سيناء والجماعات الأخرى المعادية للحكومة“.
وكشف التقرير عن أن مِصْر على يد العسكر: “تواجه تهديدًا أمنيًّا حقيقيًّا، لكن تأكد في العامين الماضيين أن تعامل الحكومة مع هذا التهديد بغلظة بالغة لم يؤد إلا لمزيد من الانقسام، على الحكومة المِصْرية أن تتعلم من تجربتها على مدار عقود، التي أظهرت أن القمع الشديد قادر على زرع بذور الثورة في المستقبل”.

وفضحت “هيومن رايتس ووتش”، عمليات التهجير والانتهاكات والقمع في سيناء، وأكدت أن القوات المسلحة المِصْرية قامت بإجلاء 3000 أسرة من رفح، المتاخمة لقطاع غزة المحاصر من الجانبين؛ في محاولة لمواجهة تنظيم “داعش” المزعوم، في ما وصفته بـ”خرق للقانون الدولي“.
المنظمة الدولية نوهت إلى أن السيسي استغل حادثة اغتيال النائب العام السابق المستشار، هشام بركات، ووظفها في قانونا لمكافحة ما يسمى بـ”الإرهاب”، “تضمن تعريفا فضفاضا ومبهمًا للإرهاب، بحيث يشمل أعمال العصيان المدني“.

تصفية المعارضين

وتحدث التقرير عن “انتهاكات وزارة الداخلية” في حكومة الانقلاب، وتحديدا التصفيات الجسدية التي يرتكبها “جهاز الأمن الوطني”، الذي ذكرت أنه عاد إلى ممارسات كانت شائعة قبل ثورة 25 يناير، لافتة إلى واقعة مقتل 9 من أعضاء جماعة الإخوان، خلال مداهمة ميلشيات الانقلاب، في إحدى ضواحي القاهرة.

وعقبت: “واقعة القتل ربما تشكل عملية إعدام خارج نطاق القضاء، وكان من بين القتلى البرلماني السابق ناصر الحافي”.

وعرجت المنظمة، في تقريرها، على إعلان وزارة الداخلية، في أكتوبر الماضي، اعتقال نحو 12 ألف شخص على ذمة اتهامات بالإرهاب خلال عام 2015″، مكملة: “لتضيف بذلك مزيدا من النزلاء إلى السجون وأقسام الشرطة المكتظة أصلا“.

وأشارت إلى أن منظمات محلية أكدت أن أكثر من 250 شخصا لقوا حتفهم أثناء الاحتجاز منذ انقلاب السيسي، وأن أغلب الحالات سببها الإهمال الطبي.

حظر الحقوق والحريات

تقرير المنظمة أشار إلى حظر “الأمن الوطني” سفر العديد من المصريين، ومصادرة جوازات سفرهم، وبينهم نشطاء وساسة وأكاديميين، في انتهاك للحق الدولي الأساسي في حرية التنقل، كما تحدثت عن واقعة احتجاز المخابرات الحربية للصحفي والناشط الحقوقي، حسام بهجت، في نوفمبر 2015 لمدة يومين للتحقيق معه حول مقال نشره.

المنظمة انتهت في تقريرها السنوي عن مصر، إلى أنه: “بات واضحا أن إدارة السيسي ستعمل على سحق كل رأي معارض، سواء بالتهديدات أو باستخدام القوة، وسجلت أمنية تبدو مستحيلة في نهاية التقرير، وطلبت من برلمان “الدم” :”أن يمارس سلطاته الديمقراطية لضبط هذه التجاوزات القمعية“.

 

 

*بعد انسحاب عرب تك من “المليون وحدة”..إعمار تنسحب من العاصمة الجديدة..والصين تنسحب من القطار المكهرب

مر أكثر من عام على المؤتمر الاقتصادي، الذي أعلن فيه عبدالفتاح السيسي عن 55 مشروعًا ضخمًا، ولم تنجح مصر في توقيع إلا 7 مشاريع منها، ولم ينفذ أي مشروع.

إعمار” تسدل الستار على العاصمة الجديدة

أسدل رجل الأعمال الإماراتي، محمد العبار، رئيس مجلس إدارة شركة “إعمار” العقارية الإماراتية، الستار، أمس الإثنين، على خططه لإقامة عاصمة إدارية في مصر، قائلًا إنه لم يتم التوصل لاتفاق “يرضي الطرفين” مع مصر بخصوص العاصمة الجديدة.

وتعتزم مصر بناء العاصمة الجديدة شرقي القاهرة، في غضون خمس إلى سبع سنوات، على مساحة 25 ألف فدان؛ بهدف الابتعاد عن الزحام الشديد والتلوث بالقاهرة؛ حيث من المتوقع أن تتكلف العاصمة الجديدة 300 مليار دولار إجمالًا.

وجرى توقيع مذكرة تفاهم مع “العبار” لبناء العاصمة الجديدة ضمن فعاليات مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري، في مارس الماضي، بمدينة شرم الشيخ، بحضور عبدالفتاح السيسي ونائب رئيس دولة الإمارات حاكم دبي محمد بن راشد.

وقال “العبار”، في مقابلة مع تليفزيون العربية، اليوم: “الاتفاق الذي تم مبدئي.. الحكومة المصرية غيرت رأيها في بعض البنود ويحق لها لأن الاتفاق غير ملزم“.

الديون تفشل مفاوضات القطار المكهرب

ومع توقف مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، اصطدم حلم تسيير القطار المكهرب على الأراضي المصرية، بأيدٍ وأموالٍ صينية، بحجم الديون التي تواجهها الحكومة حاليًا، سواءً داخليًا وخارجيًا، لتتوقف الإجراءات النهائية للاتفاق النهائي، خلال الزيارة التي أجراها الرئيس الصيني للقاهرة، خلال الأيام الماضية.

وتلقى وزير النقل، رفضًا على تمويل مشروع القطار المكهرب، عبر قرض صيني، بتسهيلات في السداد وفترة سماح، وهو ما أربك خططه التي اعتمدت حتى اللحظات الأخيرة قبيل بدء زيارة الرئيس الصيني للقاهرة.

وطالب وزير النقل من الجانب الصيني تحويل القرض إلى استثمار مباشر، على غرار الاستثمار الفرنسي في مترو الأنفاق وقت البدء فيه، بحيث تستفيد الصين من إيرادات التشغيل لمدة طويلة، على أن تؤول الملكية بعدها إلى الحكومة، وإدارة وزارة النقل.

ومشروع القطار المكهرب، كان مخططًا له ربط مدينة القاهرة بالعاصمة الإدارية الجديدة، ومدينتي العاشر من رمضان، وبلبيس التابعة لمحافظة الشرقية التي تم الإعلان عن إنشائها، في مؤتمر مستقبل مصر الاقتصادي الذي استضافته مدينة شرم الشيخ، مارس الماضي.

60 مليار حصيلة المؤتمر الاقتصادي بلا نتيجة

وأعلن رئيس الوزراء السابق، إبراهيم محلب، أن حصيلة المؤتمر الاقتصادي وصلت لـ60 مليار دولار، بعد تقديم عدد من الدول مثل الكويت والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة مساعدة مالية مباشرة لمصر تمثلت في مبلغ 4 مليارات دولار لكل منهما، في حين صرحت عمان بأنها ستقدم 500 مليون دولار، إلا أن الحكومة لم تعلن بعدها مصير هذه الأموال.

المليون وحدة سكنية

وفي 9 مارس 2014، أطلق المشير عبدالفتاح السيسي مبادرة “من أجل شباب مصر” لحل مشكلة الإسكان للشباب ذوي الدخل المحدود عبر مشروع المليون وحدة سكنية؛ حيث ووقعت الهيئة الهندسة للقوات المسلحة بروتوكول تعاون مع شركة “أرابتك” الإماراتية لإنشاء مليون وحدة سكنية خلال السنوات الخمس القادمة، ولكن بعد تخبط في إدارة الشركة الإماراتية وتوقف المشروع ثلاث مرات لأسباب مختلفة، طالبت الشركة بمهلة لترتيب أوضاعها. وفي النهاية، أعلنت وزارة الإسكان أن المفاوضات مع شركة أرابتك القابضة الإماراتية تدور حول 130 ألف وحدة سكنية وليس مليونًا، وذلك على مدار 5 سنوات فقط.

التفريعة الجديدة

وفي 6 أغسطس 2015، حفرت مصر تفريعة جديدة لقناة السويس على طول 35 كيلو مترًا في موازاة القناة الأساسية. ورغم التصريحات المتفائلة بزيادة دخل القناة مستقبلًا بنسبة 259%، إلا أن الأرقام الرسمية الصادرة عن إدارة هيئة القناة كشفت عن تراجع الإيرادات خلال شهر أغسطس الماضي الذي افتتحت فيه التفريعة، إلى 462.1 مليون دولار، بانخفاض قدره 9.4 %، مقارنة بأرقام الشهر نفسه من العام الماضي الذي بلغت فيه الإيرادات 510 ملايين دولار.

وأظهرت البيانات التي أعلنتها هيئة القناة، تراجع الإيرادات خلال شهري يوليو وأغسطس 2015 إلى 899.8 مليون دولار، مقابل 992.2 مليون دولار حققتها القناة خلال نفس الشهرين من العام الماضي، أي ما يعادل نسبة انخفاض بنحو 10%.

وكشفت بيانات الملاحة، أن أعداد السفن التي مرت بالقناة خلال شهر أغسطس من العام الجاري، والذي شهد تشغيل مجرى قناة السويس الجديدة، بلغت 1585 سفينة محققة زيادة طفيفة بلغت نسبتها 0.5% عن أعداد السفن في الشهر نفسه من العام الماضي والتي بلغت فيه أعداد السفن 1577 سفينة.

أبرز مشاريع السيسي الوهمية

وتأتي أبرز المشاريع التي أعلن عنها السيسي ولم يتحقق منها شيء، مشروع قناة السويس الجديدة، واستصلاح مليون فدان، والمشروع القومي للطرق، ومشروع إنشاء مليون شقة لذوي الدخل المحدود، والمشروع اللوجستي لتخزين الحبوب، ومدينة التجارة والتسوق، ومشروع المثلث الذهبي، وصندوق التكافل الزراعي، ومشروع العاصمة الجديدة، ومزلقانات السكة الحديد

 

 

*من مؤذن وفراش إلى وزير للعدل ..ماذا تعرف عن صاحب دعوة إبادة الإخوان

بعد دعوته لإبادة جماعة الإخوان المسلمين وقتل أربع مئة ألف من أفرادها والمحبين لهم والمتعاطفين معهم 

فيما يلي تقرير الكاتبة الصحفية “شرين عرفة” عن الوزير “أحمد الزند” للوقوف على أهم محطات في حياته قبل تعيينه وزيرا للعدل وتصريحاته المتواصلة والتي دائما ما تخلق الأزمات وتثير حالة من الجدل داخل المجتمع المصري ، وإلى نص التقرير :

أدى المستشار “أحمد الزند” اليمين الدستورية أمام قائد الإنقلاب العسكري “عبدالفتاح السيسي”، ليبدأ مهام منصبه الجديد، وزيرا للعدل، خلفًا للمستشار محفوظ صابر، الوزير المستقيل على إثر تصريحاته المثيرة للجدل عن عدم إمكانية ان يصبح ابن الزبال قاضيا،

وجاء تعيين “أحمد الزند” إستكمالا لمرحلة الجدل القائمة في مصر حول إنهيار منظومة العدالة بها عقب الإنقلاب العسكري في الثالث من يوليو 2013.

المستشار “أحمد الزند” رئيس نادي القضاة المصري، كان من المقبولين والمقربين من النظام السابق، وأبرز الرموز التي خاضت معركة ذلك النظام من أجل الإطاحة بتيار استقلال القضاء.

ومن المعروف عنه إصراره على تعيين أبناء القضاة في المناصب القيادية، وقد أعلن إصراره على تلك المحسوبية في مارس 2012 واصفا إياها بالزحف المقدس.

  • من مؤذن وفراش إلى وزير للعدل:

بعد توليه منصب القضاء تمت إعارته للعمل فى إمارة رأس الخيمة بدولة الإمارات، وبعد عام واحد من عمله بالقضاء تم طرده منها لعدم صلاحيته.

وبعد طرده ذهب أحمد الزند إلى حاكم إمارة رأس الخيمة يشكو له حاله وهنا رق قلب حاكم إمارة رأس الخيمة لحال المستشار أحمد الزند، وقرر أن يعمل خطيباً ومؤذناً فى أحدى الزوايا الصغيرة، وكان بهذه الزاوية الصغيرة غرفة وصالة ملحقة“.

وقد أقام أحمد الزند بها طوال مدة عمله بإمارة رأس الخيمة، وكان يؤدى دور الخطيب والمؤذن والفراش فى هذه الزاوية بعد إبعاده من عمله القضائى هناك لعدم صلاحيته وانعدام كفاءته“.

 وحفل تاريخ الزند بالهجوم الحاد على الصحفيين والإعلاميين، فيما حاول التقرب إليهم مؤخرًا بعد الثورة لخدمه أهدافه، بحسب المراقبين.

  • ذمة مالية تحيط بها الشبهات وإتهامات لا حصر لها

وطوال مدة رئاسة المستشار الزند لنادي القضاة، أحدث الازمات المالية تلو الازمات،

_ومنها بيع أرض بورسعيد ،حيث تم البيعَّ بالأمر المباشر ودون الرجوع إلى الجمعية العمومية، مما أدَّى إلى خسارة النادي أكثر من 15 مليون جنيه؛ حيث تمَّ بيع الأرض “508م” بسعر 17 ألفًا و600 جنيه للمتر، رغم أن تقييم الخبراء الذي أعلنه الزند هو 50 ألف جنيه للمتر.

_كما كانت هناك دعوة برقم 10797 لسنة 2012 مرفوعة من (د. إدريس عبد الجواد بريك) المحامى وأستاذ القانون الجنائى والتى يتهم فيها المدعو (أحمد على إبراهيم الزند) رئيس نادى قضاة مصر بإستغلال النفوذ في الإستيلاء على 300 فدان بالحمام -محافظة مرسى مطروح في العام 2006 ، بالإضافة إلى التزوير فى إجراءات المزايدة العلنية، والإضرار العمدى بالمال العام، حيث إن المزايدة تمت لشخص الزند وآخر معه (صهره) دون وجود مزايدين آخرين ، حيث اشترى الزند الأرض بما يعادل واحد على عشرة من ثمنها الحقيقي.

وبمساعدة حبيب العادلي وزير الداخلية وقتها إستطاع حبس البدو الذين كانوا يعيشون على الأرض ويزرعونها, ومعهم مستندات رسمية حكومية تثبت حيازتهم للأرض، كما دمر زراعاتهم وأقتلع أشجارهم ،وشرد من بقي منهم.

وبتواطئ من النائب العام وقتها “عبد المجيد محمود” تم تحويل الجناية إلى جنحة ،ثم حفظ التحقيق فيها.

 _كما لاحقت الزند اتهامات بتعطيل مشروع تعديلات قانون السلطة القضائية، الذى تولَّى إعداده المستشار أحمد مكى.

أشهر مواقف الزند وتصريحاته الاخيرة:

  • القضاة أسياد والشعب عبيد

في مداخلة تليفونية، مع الإعلامي المثير للجدل توفيق عكاشة، بالغ المستشار أحمد الزند في مدح عكاشة ووصفه بأنه رمز الوطنية والشجاعة والصدق ، وفي مكالمته حذر من إنهيار الدولة المصرية ، واتهم السلطة ممثلة في الرئيس محمد مرسي بأنها إختطفت الدولة ،وانها تتربص بمنظومة القضاء ، وأنها تضرب بالاحكام عرض الحائط ، ولا تحترم سلطة القانون.

وأضاف : كل ما يمثل عدوان على الثوابت القضائية – الهيبة، والوقار، والاحترام – لن ندعه يمر بسهولة“.

وله تصريح شهير لبرنامج “مصر اليومأثار جدلا واسعا ، حيث قال : “نحن هنا على أرض هذا الوطن أسياد، وغيرنا هم العبيد”، مُهددًا: “اللي هيحرق صورة قاضي هيتحرق قلبه وذاكرته وخياله من على أرض مصر“.

  • دعوة القضاة للأخذ بالثأر والإنتقام ، تحت شعار “دم بدم

بعد مقتل 3 ثلاثة من القضاة في سيناء يوم الأحد الماضي ، صرح الزند أته تلقى ببالغ الحزن والأسى والأسف، نبأ استشهاد 3 من خيرة قضاة مصر وسائقهم بسيناء، مضيفًا أن هذا الحادث الجبان والخسيس” والذي استهدف أبناء بررة شجعان من قضاة مصر، لن يفلت من خطط له، ومن أشرف عليه، ومن نفذه، من عقاب يطفئ النيران التي احترقت بها قلوب القضاة حزنًا على هؤلاء الأبطال، مشددًا على أن هذا الحادث الجبان لن يثني القضاة ولن يخيفهم أو يرهبهم عن مواصلة العمل ليل نهار لتطهير مصر من هؤلاء الخوارج القادمين من خلف التاريخ.

وفي سبتمبر عام 2014 كانت له مداخلة شهيرة مع الإعلامي “وائل الإبراشي” عقب حادث إغتيال أحد القضاة، قال فيه : إن القضاة كالصعايدة يتمسكون بثأرهم ، ولا يتهاونون فيه ، وهدد ابناء جماعة الإخوان المسلمين ، الذين اتهمهم بتدبير الحادث بعد ساعات من وقوعه وقبل إجراء أية تحقيقات قائلا لهم : كما لنا ابناء لكم ابناء ، ودم بدم ،واصفا إياهم بالحشرات والخوارج ،داعيا كل القضاة أن يدافعوا عن أنفسهم بأيديهم ،وألا ينتظروا حماية من جيش أو شرطة ،

وهو ما يعد ضربا من القاضي الشهير لأبسط قواعد العدالة والقانون!!!

  • الزحف المقدس و الحاقدون!

وفي اللقاء الذي عقده الزند مع عدد من قضاة المنوفية بنادي القضاة، شن هجومًا على العاملين بالمحاكم، خاصة بعد إضرابهم الأخير وإغلاقهم عددًا من المحاكم بالجنازير قائلًا: “من يهاجم أبناء القضاة هم الحاقدون والكارهون ممن يرفض تعيينهم، وسيخيب آمالهم، وسيظل تعيين أبناء القضاة سنة بسنة ، واصفا تعيينات ابناء القضاة بالزحف المقدس“.

كما وصف “الزند” الإعلان الدستوري الذي أصدره الرئيس الشرعي محمد مرسي، بأنه “اعتداء على سيادة القانون واستقلال القضاء”، مضيفًا خلال مؤتمر صحفي عُقد آنذاك في مقر نادي القضاة النهري بالعجوزة، أن الإعلان الدستوري انطوى على المساس بمقدسات الشعب، واصفًا إياه بـ”حادث أليم ألمّ بالأمة، 

وكان موقفه من الداعين لمليونيات ما تسمى بـ”تطهير القضاء” مُعاديًا، ووصفهم بقوله: “ألا إنهم هم الفاسدون.. هم من يريدون أن يتطهروا

كما كان له تصريح شهير بالإستنجاد بالرئيس الأمريكي “باراك أوباماداعيا إياه للتدخل في الشأن المصري من أجل إزاحة حكم الرئيس المنتخب “محمد مرسي” وجماعة الإخوان المسلمين من حكم مصر، مما دعا كثير من المراقبين للشأن المصري في الداخل والخارج لوصفه بالخيانة العظمى.

وثيقة أثيوبية: سد النهضة خطر على مصر .. الثلاثاء 15 ديسمبر.. الثورة في مواجهة مفتي العسكر

سد النهضة مصرسد النهضة خطروثيقة أثيوبية: سد النهضة خطر على مصر .. الثلاثاء 15 ديسمبر.. الثورة في مواجهة مفتي العسكر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*سلمان يوجه بالاسهام في توفير احتياجات مصر النفطية لمدة 5 سنوات

اكدت مصر والسعودية سعيهما الحثيث الى تطوير وتعزيز العلاقات الوثيقة التي تجمع البلدين والشعبين الشقيقين بما يحقق التطلعات ويخدم المصالح المشتركة بينهما.

جاء ذلك في بيان مشترك صادر عن الاجتماع الثاني لمجلس التنسيق المصري – السعودي والذى عقد مساء اليوم الثلاثاء في القاهرة برئاسة رئيس الوزراء المصري المهندس شريف اسماعيل وولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية الأمير محمد بن سلمان آل سعود.

 

 

*مصر الأكثر قمعاً للصحفيين بعد الصين

حلت مصر في المرتبة الثانية بعد الصين بوصفها البلد الذي يسجن أكبر عدد من الصحفيين في العالم في عام 2015، بحسب تقرير خاص أصدرته لجنة حماية الصحفيين (الثلاثاء).

وقد شهد عدد الصحفيين السجناء بسبب عملهم في جميع أنحاء العالم انخفاضاً قليلاً خلال العام، بيد أن حكومات عدد قليل من البلدان تواصل اللجوء إلى سجن الصحفيين بصفة منهجية بغية إسكات النقد الموجه إليها.

بلغ عدد الصحفيين السجناء في الصين رقماً قياسياً، كما شهد عدد الصحفيين السجناء في تركيا ومصر زيادة كبيرة خلال عام 2015، وبصفة عامة، انخفض عدد الصحفيين السجناء في العالم انخفاضاً قليلاً عن المستويات القياسية التي بلغها في الأعوام الثلاثة الماضية.

وحددت لجنة حماية الصحفيين 199 صحفياً سجيناً بسبب عملهم في عام 2015، مقارنة مع عددهم الذي بلغ 221 صحفياً سجيناً في العام الماضي، وكانت إيران وفيتنام وإثيوبيا من بين البلدان التي انخفض عدد الصحفيين السجناء فيها.

بيد أن مناخ الخوف استمر في أوساط الإعلام في هذه البلدان الثلاثة، وما زال العديد من الصحفيين الذين أفرج عنهم في هذه البلدان يواجهون اتهامات قانونية أو قيوداً قاسية، بما في ذلك النفي القسري.

وشهدت مصر التدهور الأشد سرعة في حرية الإعلام، والتي احتلت المرتبة الثانية من حيث عدد الصحفيين السجناء في العالم، ويواصل الرئيس عبد الفتاح السيسي استخدام ذريعة الأمن القومي لقمع المعارضة، وتحتجز السلطات المصرية 23 صحفياً في هذا العام، مقارنة مع 12 صحفيا في العام الماضي.

وفي عام 2012، لم يكن يوجد أي صحفي سجين في مصر، ومن بين الصحفيين المحتجزين الصحفي إسماعيل الاسكندراني، وهو صحفي مستقل يركز على شبه جزيرة سيناء التي تشهد اضطرابات، وقد اعتقل مؤخراً عند وصوله إلى مصر قادماً من ألمانيا.

أما الصين فتحتجز ربع الصحفيين السجناء في العالم، وقد احتلت أسوأ مرتبة في العالم للسنة الثانية على التوالي من حيث عدد الصحفيين السجناء، وبلغ عدد الصحفيين السجناء هذا العام 49 صحفياً، وهو عدد قياسي لهذا البلد.

وتقتصر لجنة حماية الصحفيين في إحصائها السنوي على الصحفيين الذين يثبت أنهم سجنوا بسبب عملهم، حيث تؤمن اللجنة بأنه لا يجوز سجن الصحفيين بسبب قيامهم بعملهم.

وقد أرسلت اللجنة رسائل أعربت فيها عن انشغالها الشديد لكل بلد يوجد فيه صحفيون سجناء، وخلال العام الماضي، قادت أنشطة لجنة حماية الصحفيين في مجال الدعوة والمناصرة إلى الإفراج عن 31 صحفياً سجيناً على الأقل  في جميع أنحاء العالم.

 

 

 

*خناقة على الهواء بين أحمد موسى وخالد صلاح بسبب “خالد يوسف

وجه أحمد موسي، تهديد على الهواء، لخالد صلاح، وموقع «اليوم السابع» الذي يرأس تحريره، عقب انتقادهم له بسبب نشره صور فضائح للنائب البرلماني خالد يوسف .

وقال «موسي»، ببرنامج «على مسئوليتي»، على قناة «صدى البلد»، الثلاثاء: «لو فتحتوا النار هفتح، أحمد موسي محدش معلم عليه، والناس اللى بتدعي الشرف يعرفوا حدودهم، أنا عندي أسرار بتفاصيل من زمان سهل أوي أطلعها تكفيني لأسبوع كامل”.

وأردف مخاطبًا «صلاح»: «إحنا ملناش مصالح مع حد، وكل الحودايت ممكن تطلع، ولو فتحت هاعور ناس كتير ومش هعملها إلا لما اضطر وهقلب الترابيزة على الكل واللى مشغلهم”.

وتابع موجهًا كلامه لخالد صلاح: «أرجوكم أهدوا شوية، عشان ممكن تدفعوا الثمن غالي، لو ببتكلموا عن الشرف الأول شوفوا موقعكم الاول.

بينما انتقد خالد صلاح زميله أحمد موسى ، ووصف أداءه بأنه “منحط ومتدني”.

وقال “صلاح”، في برنامجه «آخر النهار»، مساء الثلاثاء: «افتكر يا موسى إنك جيت وعيّطت عشان نخرجك من مشكلتك مع أسامة الغزالي حرب، أرجع لعقلك وأسكت شوية”.

وأضاف: “افتكر كمان إننا ما نشرناش ولا قفا من اللي بتاخدهم لحد دلوقتي”، ثم نصحه بأن: “أكبر.. وعد إلى الحق”.

 

 

*اعتقال 3 من رافضي الانقلاب بههيا يرفع معتقلي الشرقية إلى 9 خلال اليوم

اعتقلت ميلشيات الانقلاب 3 من رافضي الانقلاب بمركز ههيا على رأسهم الدكتور عبد المطلب جزر صيدلي من مدينة ههيا وعصام محمد فني مساعد صيدلي وناصر محمد عبدالفتاح وذلك في حملة مداهمات طالت الصيدليات المملوكة لرافضي الانقلاب وأماكن عملهم.

وباعتقال الثلاثة يرتفع عدد المعتقلين إلى 9 في اقل من 24 ساعة ألأخيرة، وسط حملات متواصلة لميليشات الداخلية تطال أغلب مدن ومراكز المحافظة.

 

 

*بيان صحفي رقم 1 من المتحدث الإعلامي للإخوان

اصدر  المتحدث الإعلامي للإخوان الدكتور طلعت فهمي أول بيان صحفي له و الذي جاء بعنوان: حقائق جديدة تؤكد الانتماء الصهيوني للانقلاب

 وأكد الدكتور طلعت فهمي المتحدث الإعلامي باسم جماعة الإخوان المسلمين أن التصريحات الأخيرة لرئيس الشاباك ( الأمن العام الصهيوني) بشأن دعم الصهاينة للانقلاب العسكري تكشف النقاب عن حقيقة انتماء هذا الانقلاب الغاشم ومن يقف وراءه ويسانده.

وقال طلعت فهمي في بيان رسمي أصدره اليوم الثلاثاء 12من ديسمبر الجاري أنه بين الحين والآخر تتكشف دلائل جديدة على دعم الكيان الصهيوني للانقلاب على أول رئيس مدني منتخب وما أسماه رئيس الشاباك السابق ب” حكم الإخوان ” وأن أحدث هذه الدلائل جاء مع تصريحات رئيس الشاباك الإسرائيلي السابق (الأمن العام) “آفيديختر” والتي كرر فيها التأكيد بلا مواربة  على دعم كيانهم للانقلاب العسكري بالمليارات من أجل إسقاط الرئيس محمد مرسي.

 وقال فهمي في تصريح رسمي على صفحته على الفيسبوك إن هذه الدلائل التي تطالعنا كل يوم تؤكد بالدليل القاطع حقيقة انتماء هذا الانقلاب ، وحقيقة الحلف الذي يسانده ويقف من ورائه.

وقال أن جماعة الإخوان المسلمين وهي تقف أمام تلك الحق استمرارحراكها الثوري مع جموع الشعب المصري حتي إسقاط هذا الانقلاب العسكري والقصاص لدماء الشهداء واستعادة الشرعية والحرية والكرامة لشعبنا العظيم.

 

 

*100 صحفى يجمعون توقيعات لشطب عضوية “أحمد موسى” من نقابة الصحفيين

جمع عدد من أعضاء الجمعية العمومية بنقابة الصحفيين، توقيعات من الأعضاء لمطالبة مجلس النقابة باتخاذ إجراءات نقابية وقانونية فورية ضد أحمد موسى عبر إحالته للتحقيق النقابى، والتنسيق بين النقابة وغرفة صناعة الإعلام لاتخاذ إجراء يمنع موسى من الظهور على الشاشة ما دام يواصل انتهاكاته لحياة الناس الخاصة، وما دام يواصل إهانته وهجومه على ثورة يناير ورموزها.

ومن جانبه، قال أبو المعاطى السندوبى أحد الاعضاء الذين بجمعون التوقيعات، إن عدد توقيعات أعضاء الجمعية العمومية بنقابة الصحفيين وصلت حتى الآن أكثر من 100 توقيع فى أول أيام الحملة.

وأضاف السندوبى :أن الأعضاء يرغبون شطب أحمد موسى من جداول المشتغلين بنقابة الصحفيين لانتهاكاته المتعددة والمتكررة لميثاق الشرف الصحفى.

ولفت السندوبى، إلى أنه سيتم عقد مؤتمر صحفى خلال أيام بمقر النقابة لاعلان الأعداد النهائية للتوقيعات وتسليمها لمجلس النقابة لللضغط عليه باتخاذ موقف عاجل وحاسم تجاه أحمد موسى

 

 

 

*وثيقة أثيوبية: سد النهضة خطر على مصر

سربت إثيوبيا عبر حليفتها السودان، دراسة عن تأثير سد النهضة الذي تشيده حاليًا على مصر والسد العالي، اعترفت بوجود خطورة حقيقية على مصر من بناء السد.

وقال مدير كورس المياه بالمكتب الإقليمي لمنظمة اليونسكو” بالخرطوم، الدكتور عبد الله عبدالسلام، إنه اطلع على دراسة إثيوبية- لم يتم الإعلان عنها- حول تأثيرات سد النهضة على السودان ومصر، واعترفت إثيوبيا خلالها بأن سد النهضة سيُلحق أضرارًا كبيرة بمصر وبالسد العالي.

وأشار المسئول الدولي في تصريحات نقلتها وسائل إعلام سودانية إلى أن إثيوبيا تخطط لإقامة عدة سدود أخرى لتوليد الكهرباء، إضافة إلى سد النهضة، مما يضاعف الخطر على دولتي المصب، خاصة مصر، وقد يؤدى إلى تراجع منسوب المياه في النيل وفى بحيرة ناصر، وشُح مائي خطير، موضحًا أن إثيوبيا تسعى إلى التحكم الكامل في مياه النيل الأزرق، ليكون لديها المفتاح لكل متر مكعب مياه يتحرك من أعالي الحبشة إلى السودان ومصر.

وقال الدكتور نادر نور الدين، الخبير المائي، إن “الخطورة الحقيقية التي يمُثلها السد معروفة وتحدث عنها الخبراء والمتخصصين أكثر من مرة وفي أكثر من مناسبة، والدراسة التي اعترفت فيها إثيوبيا بخطورة السد “ليست جديدة“.

وأضاف في تصريح صحفي، أن “الحياة بشتي أنواعها مهددة في مصر، فنقص المياه الذي سيتسبب فيه السد ليس مقتصرًا على عطش المصريين فقط، بل يمتد أيضًا إلى انقراض زراعات تحتاج إلى مياه كثيرة، إضافة إلى انقطاع الكهرباء لفترات طويلة نتيجة توقف التوربينات المولدة للكهرباء بالسد العالي، وكل صور الحياة مهددة بالكامل“.

وتُشيد إثيوبيا سد النهضة علي النيل الأزرق (المورد الأساسي لنهر النيل حيث يمد النيل النهر بـ 86 % من إجمالي مياهه)، وتقول إن لديها طموح في توليد طاقة كهرومائية من وراء تشييد السد يُسهم بشكل كبير في عمليات التنمية بالبلاد، فيما تعترض مصر علي إنشاء السد بدعوى أنه يضر بأمنها المائي، ويقف السودان موقف الوسيط المنحاز إلى إثيوبيا باطنيًا

 

 

*نيابة الانقلاب تُحيل 10 بينهم طالبتان ووالدتهما إلي محكمة الجنايات

أحالت نيابة الانقلاب اليوم الثلاثاء إحالة عشرة معتقلين بينهم طالبتان ووالدتهما إلي محكمة الجنايات وهن (روضة محمد مندور، رواء محمد مندور _ الطالبتين بكلية الدراسات الإسلامية- ووالدتهما السيدة “حسناء متولي”)، أما الطلاب فـ هم:

(أحمد سليمان –تجارة السلاب، إبراهيم سامي- كلية الحقوق جامعة المنصورة، “إبراهيم محمد زهران”-هندسة السلاب).

هذا بالإضافة إلي كل من (د.” محمد المندوه” مدرس مساعد في المعهد العالي للحاسب الآلي، ومحمد العباسي -معيد بـ جامعة السلاب)، و”(أحمد محمد الحديدي “و”محمود سليمان)”.

هذا ويُذكر أن جميعهم تعرضوا للإخفاء القسري كل على حدي عدة أيام قبل عرضهم علي النيابة، ما عدا آل مندور الذي تم اعتقالهن يوم الأحد 28 من يونيو 2015 بعد اقتحام قوات أمن الانقلاب لمنزلهن بقرية “ميت الخولي مؤمنالتابعة لمركز منية النصر بالدقهلية واقتيادهن بعدها إلى مركز شرطة “منية النصر” ليُعانين من التضييقات المستمرة بالإضافة إلى سوء وضع الاحتجاز من تكدس وسوء تهوية وانقطاع شبه دائم للمياه.

 

*معتقل يروي حكاية الـ3 تشريفات في سجون السيسي

قال شاب يدعى محمود إن قوات أمن الانقلاب اعتقلته في أحد الأكمنة على خلفية أحداث رمسيس الثانية، ثم تم الإفراج عنه بعد عدة شهور، مضيفًا أن آخر شيء كان يتوقعه هو قيام قيادات الجيش بالاعتداء عليهم وإطلاق الرصاص الحي باتجاه المعارضين.

 وروى محمود في اتصال هاتفي لبرنامج مع الناس على فضائية مكملين اليوم الثلاثاء، ما جرى له أثناء عملية الاعتقال لافتًا إلى أنه تم نقله لأحد الأقسام (رفض ذكر اسمه لاعتبارات أمنية)، وتم استقبالهم بالتشريفة والتي يتعرض فيه المعتقلون للضرب والسباب والتعذيب بالكهرباء والضرب بآلات حادة كالسنج والمطاوي.

 وأوضح محمود أنه تم وضع كلابشات بأيديهم وتم منعهم من الصلاة وحرمانهم من الكهرباء والمراوح، ونقلوا للدور الثاني بالقسم، مضيفًا أنه تم ترحيلهم فجر اليوم الثاني لمسكر الأمن المركزي بالسلام، لافتًا إلى شدة المعاناة التي تعرضوا لها نتيجة قوات أمن الانقلاب التي استقبلتهم بتشريفة طولها أكثر من 200 متر وأجبروا على الزحف على البطن، وجردوا من ملابسهم وتم الاعتداء عليهم بالضرب على البطن والظهر، مؤكدًا أنه لا زال يشعر بآلام تلك التشريفة على جسمه حتى اليوم.

 وأشار إلى أن هناك 4 غرف بمعسكر السلام؛ كلٌّ منها تبلغ مساحتها 4 في 6 أمتار وكل غرفة بها ما لا يقل عن 39 معتقلاً، ولا يوجد بها ماء ولا كهرباء ولا يدخلها هواء ومنعوا من الخروج للتريض مضيفًا أنهم لا شك هالكون وبدءوا يتلُون الشهادة.

 وأضاف أنهم نقلوا بعد ذلك لسجن أبو زعبل العسكري وتم استقبالهم بتشريفة ثالثة، لافتًا إلى أنه أصيب بعدها بحمى تيفود وتم إعطاؤه أدوية ومضادات حيوية بالسجن وعندما تدهورت حالته طلب أحد المعتقلين وكان طبيبًا وحكم عليه بعد ذلك بالمؤبد بسرعة نقله للمستشفى فتجمع زملاؤه وبدءوا يطرقون الباب فى محاولة للضغط على الإدارة فأحضروا 3 أطباء من سجن أبو زعبل الجنائي اصطحبوه خارج الغرفة، وقال له الطبيب “انتوا مش بتموتوا ليه، انتوا قرفتونا في عيشتنا، ما أنت زى القرد أهو”، وأعطوه حقنة مثل الحقنة التي يستعملها الأطباء البيطريون، لافتًا إلى انه أصيب بإغماء بسبب هذه الحقنة.

 

 

*السيسي خربها.. اقتراض 1.5 مليار دولار من “الإفريقي للتنمية

قالت الدكتورة سحر نصر، وزير التعاون الدولي في حكومة الانقلاب، اليوم الثلاثاء، إنها توصلت مع مجلس إدارة بنك التنمية الإفريقي، على توفير قرض ميسر بمبلغ 500 مليون دولار، في إطار برنامج شامل للتنمية الاقتصادية ودعم الموازنة العامة بإجمالي 1.5 مليار دولار على 3 سنوات.

من جانبها بالغت الوزيرة في تصريحات صحفية، اليوم الثلاثاء، في تفسير دلالات الموافقة على القرض وادعت أن ذلك يعكس رسالة قوية تؤكد أن الاقتصاد المصري يسير بخطى ثابتة نحو تحقيق تنمية شاملة، مؤكدة أن البنك يثق في إجراءات الإصلاح التي تتخذها الحكومة. 

يشار إلى أن البنك حاليًّا يسهم في تمويل مشروعات بإجمالي تمويل يقدر بنحو 1.76 مليار دولار أمريكي، في العديد من المجالات الحيوية؛ وأهمها القطاع الاجتماعي والكهرباء والطاقة الزراعة والري والنقل والمطارات؛ ما يعكس حالة التسول التي اتسعت بصورة كبيرة في عهد انقلاب الـ30 من يونيو 2013.

 

 

 

*حَكَم الانقلاب لـ”حزب النور”: أوفاسيد يا شيخ برهامي!

يرى مراقبون انتهاء دور حزب “النور” الذراع الأمنجية للدعوة السلفية بالإسكندرية، الضالع في الانقلاب العسكري؛ حيث ﻻ يمكن تفسير حالة تجاهل الحزب في برلمان “الدم”، خلال عمليات تشكيل التكتلات البرلمانية، إلا في إطار انتهاء دوره وانتظاره سحب السيسي يد “السيفون“!

برهامي والرسول!

“أسامة القوصي” أحد الذين فضحتهم ثورة 25 يناير، رغم شهرته في منطقته عين شمس أيام المخلوع مبارك، وصف حديث “برهامي” الأخير عن وصف تنازلات حزب النور بتنازلات الرسول في صلح الحديبية بأنه “تصرف طائش”، ليس فيه أدنى تحمل للمسئولية والمفترض أن “برهامي” رجل ناضج.

وقال القوصي إن حديث برهامي عن تنازلات النور والتشبيه بصلح الحديبية، هو رسالة يوجهها “برهامي” لمن يتهمه بالخيانة؛ لأن الكثيرين يعتبرون أن حزب النور خائن للمشروع الإسلامي بعدما أيد الجلوس مع قائد الانقلاب في ٣ يوليو.

وأمام هذا الهجوم من حلفاء الانقلاب وشيوخ النظام، أكد الأمين العام لحزب النور جلال مرة، استثناءهم من جميع مشاورات تشكيل تكتلات برلمان “الدم، ودعوات الالتحاق بها.

وشارك الحزب في الانقلاب على الرئيس محمد مرسي، بحضور اجتماع عدد من القوى السياسية مع وزير الدفاع آنذاك عبد الفتاح السيسي، قبل أن يتولى الحكم منتصف العام الماضي.

وظل حزب النور يحتل مكانة قريبة من السيسي، حتى إنه الحزب الوحيد الذي التقاه منفردًا وبشكل سري خلال حملته الرئاسية، وفضّل السيسي أن يبقى حزب النور في صدارة المشهد السياسي، لمواجهة الاتهامات التي توجّه له باضطهاد التيار الإسلامي“.

ولكن المعطيات الجديدة، تظهر أن دور الحزب قد انتهى بالنسبة للنظام الحالي، خاصة مع تجاهله في الدخول في قائمة النظام “في حب مصر” خلال انتخابات مجلس النواب، فضلاً عن عدم التواصل معه للدخول في ائتلاف “دعم الدولة“.

ائتلاف دعم الانقلاب

وقال الأمين العام للحزب جلال مرة، إن الحزب لم ترده أي اتصالات من القائمين على ائتلاف “دعم الدولة” الذي يتجهز ليكون الظهير السياسي وذراع السيسي، أو غيره للانضمام لأي تكتل برلماني تحت القبة.

من جانبه اعتبر الخبير السياسي محمد عز، أن دور حزب النور انتهى بالنسبة للنظام الحالي خلال الفترة الحالية، بعد أداء “دور المحلل” لعدم توجيه اتهامات بأن السيسي يستهدف “التيار الإسلامي“.

وقال “عز”: إن الحزب أدى دوره في تجميل شكل النظام الحالي داخليًّا وإقليميًّا ودوليًّا، باعتبار أن النظام لا يضطهد كل ما هو “إسلامي”، ولكن على العكس يُبقي من ليس له أفكار هدامة، حسب ما يرى السيسي.

ويشير “عز” إلى أن الحزب فقد مصداقيته، وأوضح “ليس من الطبيعي أن تشارك في العملية الانتخابية ثم تأتي لتتحدث عن خروقات، وأنها الأسوأ في تاريخ الحياة النيابية المصرية”، وفقًا لتصريحات يونس مخيون.

 

 

*تأجيل أحداث “مسجد الفتح” وتجديد حبس طلاب الإسكندرية

أجّلت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الثلاثاء، نظر القضية رقم 8615 لسنة 2013، جنايات الأزبكية، والمعروفة إعلاميا بأحداث “مسجد الفتح”، والمتهم فيها 494 معتقلا من رافضي الانقلاب العسكري، بتهم التجمهر بغرض ارتكاب جرائم القتل والتخريب والإتلاف، إلى جلسة 19 ديسمبر الجاري لحين البتّ في مسألة انسحاب هيئة الدفاع عن المتهمين، وإذا كان سيتم انتداب هيئة جديدة من عدمه.

وشهدت جلسة اليوم -التي لم تستغرق سوى دقائق معدودة- انسحاب هيئة الدفاع عن المتهمين اعتراضًا على عدم إعمال المحكمة لنص المادة ١٤٣ من قانون الإجراءات الجنائية المصري، التي توجب على المحكمة إخلاء سبيل المتهمين وجوبيًّا لمرور المدة القصوى المقررة للحبس الاحتياطي، وهي سنتان من بدء الحبس.

وتضم أوراق القضية عددًا كبيرًا من أئمة المساجد والأطباء والمهندسين وأساتذة الجامعات، وغيرهم من فئات المجتمع المختلفة، الذين تم القبض عليهم عشوائيا، لمجرد رفضهم الانقلاب العسكري ومعارضة النظام القائم، وتلفيق اتهامات لهم من قبل الأجهزة الأمنية، التي هي في خصومة سياسية معهم.

جددت النيابة العامة بالإسكندرية، حبس 9 من طلاب الجامعة، 15 يومًا على ذمة التحقيق، بتهمة إثارة الشغب والتحريض على العنف والتعدي على موظفي الجامعة، على خلفية مشاركتهم الأسبوع الماضي في المظاهرات التي شهدها المجمع النظري الرافضة للانقلاب العسكري والمطالبة بالإفراج عن زملائهم المعتقلين.

كانت قوات الأمن بمعاونة أفراد الأمن الإداري بالجامعة قاموا الأربعاء الماضي بالاعتداء على مظاهرات الطلاب داخل المجمع النظري بمنطقة الشاطبي في محاولة لتفريقهم، ما أسفر عن إصابة عدد من كبير منهم واعتقال عدد من المشاركين فيها وإصابة 3 طلاب بكدمات ووجهت لهم اتهامات التحريض على العنف والانضمام لجماعة محظورة.

أجّلت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الثلاثاء، محاكمة 51 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري ومعارضي النظام الحالي، في أحداث قسم شرطة حلوان، التي أسفرت عن مقتل 3 ضباط شرطة و3 مواطنين وإصابة 19 آخرين، إلى جلسة 6 يناير المقبل لاستكمال سماع شهود الإثبات الذين تغيبوا بجلسة اليوم.

 

 

*أموال الخليج وراء دخول مصر في تحالف مع تركيا

في ظل الأزمة الطاحنة في العلاقات بين مصر والإمارات من جانب وتركيا وقطر من جانب آخر، والتي وصلت إلي قطع العلاقات بين مصر وتركيا والتصريحات الهجومية التي يتبادلها الطرفان بين الحين والآخر، أعلنت السعودية عن تشكيل تحالف إسلامي عسكري لمحاربة الإرهاب يضم هذه البلاد المتصارعة.

مصر وتركيا ترحبان بالتحالف

ورحبت مصر وتركيا بهذا التحالف؛ حيث اعتبر مراقبون أن دخول مصر وتركيا في تحالف واحد يهدد بفرص نجاح التحالف، معتبرين أن أموال الخليج هي السبب الذي دفع مصر إلى قبول الدخول في التحالف رغم الخلاف مع تركيا وقطر.

أكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المستشار أحمد أبو زيد أن مصر تدعم كل جهد يستهدف مكافحة الإرهاب والقضاء عليه، سواء كان هذا الجهد إسلاميًّا أو عربيًّا.

وقال المتحدث: “إن مصر تدعم كل جهد يستهدف مكافحة الإرهاب والقضاء عليه، لا سيما إذا كان هذا الجهد إسلاميًّا أو عربيًّا، فهي تدعمه وتكون جزءًا منه“.

وحول العلاقة بين التحالف المشار إليه ومقترح إنشاء قوة عربية مشتركة، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية “إن هناك اختلافًا بين الطرحين، فالتحالف الإسلامي يستهدف مكافحة الإرهاب فقط، أما القوة العربية المشتركة فهي تتعامل مع التحديات التي تواجه الأمن القومي العربي بمختلف أشكالها، وفي النطاق العربي فقط“.

تفتقد وضوح الرؤية وبلا أهداف محددة

ومن جانبها قالت المحامية والحقوقية نيفين ملك،:إنها مع احترامها للفكرة ولكنها تفتقد وضوح الرؤية، ولا يوجد معايير واضحة لها، وإن نضج مثل هذه الفكرة يحتاج إلى وضع حد أدنى من المعايير والأهداف لهذا التحالف، وأن تتفق هذه الدول على رؤى موحدة.

وأضافت ملك” في تصريح: “هذا التحالف يضم دولاً مختلفة اختلافًا كليًا ومتصارعة، وهي تركيا وقطر ومصر والإمارات، فلا إمكانية للتوحد في هذا التحالف، في ظل وجود دول تختلف علي المواقف الأساسية مثل الحرب في سوريا والعراق، وتعريف الإرهاب؛ حيث إن هناك دولاً تعتبر الطرف الآخر إرهابيا“.

وأوضحت ملك” أنه كانت هناك فكرة بقوة عسكرية عربية مشتركة ولم تنجح وأن مثل هذة الفكرة لن تنجح أيضًا لوجود نفس أسباب الفشل، فلا يوجد وضوح للرؤية، وعلى سبيل المثال تحالف الناتو له أهداف ومعاير معروفة، فيجب تطوير لفكرة ووضع حد ادني للمعاير.

فرص نجاح التحالف ضئيلة 

ومن جانبه أكد اللواء نبيل فؤاد، مساعد وزير الدفاع الأسبق، أن التحالف الإسلامي فرصه ضئيلة جدًا في النجاح، مشيرًا إلى أنه بديل للقوة العربية المشتركة وأن تواجد مصر وتركيا وقطر ضمن التحالف، يؤكد أن نسبة نجاح التحالف ضئيلة لأنه يضم دولاً لديها خلافات جذرية وتوجهات مختلفة على طول الخط؛ حيث إن نجاح أي تحالف يحتاج إلى تفاهمات سياسية في البداية لضمان النجاح.

وأضاف “فؤاد” في تصريح :أن فرص نجاح القوة العربية المشتركة كانت أكبر؛ حيث إنها كانت تضم 12 دولة فقط ولم يتم الاتفاق بينهم بسبب اختلاف الرؤى والأهداف والعقائد القتالية، فما بال تحالف يضم 34 دولة مختلفة في العرق والجنس واللغة، فكلما زاد عدد الدول قلت فرص النجاح بسبب اختلاف الفكر.

أموال الخليج وراء انضمام مصر

وأكد الناشط السياسي هيثم أبو خليل أن دخول مصر في تحالف مثل هذا بسبب حاجة مصر إلى أموال الخليج، مشيرًا إلى أنه لا يستبعد أن السيسي ربط دخول مصر في هذا التحالف مقابل الدعم المالي الخليجي.

وقال أبوخليل” عن فكرة التحالف: “لأسف خيبة. .تجمعوا على محاربة السراب.. ولم يتجمعوا على محاربة الإرهاب الحقيقي وهي إسرائيل“.

 

 

*شاهد.. رائعة “الجهاز المركزي للإخصاء”.. في جديد “الأسبوع فى كيس

كوميديا سوداء تلك التي شهدتها مصر في الأيام القليلة الماضية، بعدما توالت الأحداث على رؤوس الشعب المنكوب مصحوبة بـ«تاتش الانقلاب»، فجاءت الدعوة صريحة من جانب الجهاز المركزي للإحصاء باللجوء إلى تعقيم الرجال لمواجهة الزيادة السكانية، فيما قررت أوقاف العسكر تشجيع السياحة بإقامة المسابقة العالمية لـ”القرآن الكريم” فى شرم الشيخ.

الفنان المبدع أحمد بحيري عاد ليلخص حال مصر في عهد الانقلاب العسكري عبر الحلقة الـ 24 من برنامجه اللاذع «الأسبوع في كيس»، والذى افتتحه بالسخرية من اقتراح اللواء أبوبكر الجندي رئيس الجهاز المركزي للإحصاء بتبني التجربة الإيرانية لمواجهة الزيادة السكانية عبر تعقيم الرجال، مطالبا بضرورة تغيير اسم الجهاز من الإحصاء إلى الإخصاء.

المشهد الانتخابي كان الأبرز لفضح مرحلة الاستربتيز” التى وصل إليها أنصار الحكم العسكري، حيث اعتبر نائب حزب النور السلفي فى برلمان الدم أن السيسي يسير على نهج الأنبياء فى إدارة شئون الدولة، ونقل تصريحات مرشح الحزب السلفي حول سداد قائد الانقلاب فى مواطن الضعف والقوة فى وصلة من الانبطاح لحزب تباكت قيادته من الحرب التى شنتها أجهزة الدولة لإسقاطه.

وقرر بحيري الإجابة على تساؤلات السيسي حول مخاوف وعزوف رجال الأعمال عن الاستثمار فى مصر تحت الحكم العسكري، مؤكدا أن الأمر لا يحتاج إلى تفكير وأن الرد بديهي فى بلد يدهس فيه أصحاب السلطة البسطاء، ولا وجود لقانون، والزج بالآلاف من المصريين فى المعتقلات دون تهمة، وتصفية المعارضين بدم بارد.

وتهكم “الأسبوع فى كيس” على قرار الأوقاف بإقامة مسابقة حفظ القرآن الكريم فى شرم الشيخ، معتبرا الأمر فيه الكثير من المنطق لأنها شرم “الشيخ”، كما أن السياح الروس والصهاينة يحبون حفظ القرآن وسيصطفون طوابير لمتابعة المسابقة “بلبطوا بارك الله فيكم“.

بحيرى تناول بكثير من المرارة الأحداث المبكية التى مرت على أسبوع مصري مأساوي، حيث عادت النهار لتبث برنامج الفضائح “صبايا الخير” لتفضح مدى تحكم العسكر فى مسار الإعلام، وتعذيب الداخلية لسائق مؤسس حزب مصر القوية لتوجيه رسالة إلى عبدالمنعم أبوالفتوح، وترحيب كندا باللاجئين السوريين فى الوقت الذى أوصدت الدول العربية برعاية الطواغيت حدودها فى وجه المشردين، وفشل الخارجية فى كافة الملفات وانتصارها فى موقعة “ميكرفون قناة الجزيرة“.

 

*كذب الانقلاب: تعليق صادم لصحيفة أمريكية حول تقرير مصر عن “الطائرة الروسية

صرحت مجلة “ديلي بيست” الأمريكية، بأن نتائج التحقيق الذي أجرته مصر بشأن سقوط المقاتلة الروسية، يعتبر من أسوأ التحقيقات حول حوادث الطائرات في التاريخ وأكثرها إحباطا.

جاء ذلك في سياق تعليق المجلة على التقرير المبدئي الذي أصدرته لجنة التحقيق برئاسة الطيار أيمن المقدم، والذي قال “إن لجنة التحقيق الفني لم تتلق ما يفيد بوجود تدخل غير مشروع، أو عمل إرهابي، كسبب لسقوط الطائرة“.
شوقالت المجلة إن التقرير المبدئي يحتوي على معلومات واقعية ضئيلة، ويفتقر لأي أدلة جنائية، ولم يف بمعايير الأدلة الأساسية المطلوبة للتحقيق في الحادث.

وأضافت “يقول المصريون، بدون أي توثيق جنائي على الإطلاق، إنه لا توجد لديهم أدلة على أن الطائرة أسقطت بانفجار قنبلة“.

ووصفت المجلة التحقيق بأنه واحد من أسوأ تحقيقات حوادث الطائرات في التاريخ، مشيرة إلى أن تضارب المصالح أدى إلى روايات مختلفة حول حادث واحد.

وتابعت، إنه التحقيق الأكثر إحباطا لأن كل قطعة من حطام الطائرة يمكن رؤيتها وفي متناول المحققين، وهناك محققون آخرون يمتلكون خبرة طويلة في العثور على أدلة حول حوادث تفجير في ظل ظروف أكثر صعوبة من هذا الحادث.

وأعلنت مصر أمس الاثنين، أنها لم تجد دليلا حتى الآن يثبت أن عملا إرهابيا أسقط الطائرة الروسية فوق سيناء متسببا في مقتل 224 شخصا كانوا على متنها، بعدما تبنى تنظيم الدولة إسقاطها فيما أكدت روسيا أن “قنبلةسببته.

كان تنظيم الدولة قد أعلن أنه “وجد طريقة لتحقيق اختراق أمني” في مطار شرم الشيخ سمحت له بتهريب قنبلة داخل الطائرة الروسية في علبة مياه غازية معدنية.

وأعلنت “موسكو” في 17 نوفمبر، أن سقوط الطائرة نتج عن قنبلة مصنعة يدويا تحوي كيلوجراما واحدا من مادة “تي ان تي” المتفجرة.

 

 

*قضاء العسكر: 81 عاما سجنا لـ17 من “طلاب ضد الانقلاب

استمرارا لاستيعاب السيسي للشباب بعهد الانقلاب، قضت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الثلاثاء، بالسجن 5 سنوات على 16 طالبا بجامعة حلوان، والسجن 3 سنوات لطالب آخر، وبمجموع أحكام بلغ 81 عاما، على خلفية اتهامهم بالانتماء لحركة “طلاب ضد الانقلاب”.

واستمعت المحكمة -المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره بحلوان (جنوب القاهرة)- برئاسة المستشار حسن فريد، بالجلسات الماضية إلى مرافعة هيئة الدفاع عن الطلاب المعتقلين، والتي أكدت بأن الداخلية ألقت القبض عليهم بشكل عشوائي، ومن منازل البعض منهم، ولفقت لهم الاتهامات بغرض الانتقام السياسي لكونهم من رافضي الانقلاب العسكري، مشيرة إلى عدم ارتكاب الطلاب أية جريمة أو أعمال عنف أو تخريب.

وكانت نيابة الانقلاب زعمت قيام الطلاب بتأسيس جماعة إرهابية على خلاف أحكام القانون، الغرض منها إشاعة الفوضى ونشر الأكاذيب والتظاهر بدون تصريح، وكذلك منع مؤسسات الدولة من أداء أعمالها، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي.

 

 

*استقالة عبد الحي عزب رئيس جامعة الأزهر.. عدو الطلاب الأول

فى تطور مفاجئ، قرر الدكتور أحمد الطيب -شيخ العسكر- اليوم الثلاثاء، قبول استقالة الدكتور عبد الحي عزب، رئيس جامعة الأزهر، الذى يلقب بعدو الطلاب الأول.
وكان حكمًا قضائيًّا قد صدر بعدم قبول الدعوى المقامة منه، التي يطلب فيها أحقيته في الخدمة حتى سن 65 عامًا.
يشار إلى أن “عزب” -الذى كان دائم الاضطهاد للطلاب، خاصة رافضي الانقلاب، والذى قرر منذ عدة أشهر فصل عشرات الطلاب بلغ 400 طالب بدعوى انتمائهم لجماعات محظورة، وإثارة الفتنة بالجامعة، ومنع عدد كبير منهم من المبيت بالمدينة الجامعية لأسباب غير معروفة.
كما إن الدكتور عبد الحي عزب -العميد السابق لكليتي الدارسات الإسلامية بالشرقية وبني سويف، زوجته الدكتورة مهجة غالب عميدة كلية الدراسات الإسلامية بالقاهرة، عُرف عنها تعنتها مع طالبات الجامعة وتسليمهن لقوات أمن الانقلاب فى الأحداث الشهيرة بالجامعة.
من أشهر تعليقاته: “همسك راسه كده وجسمه كده، وهفصل دماغه عن جسمه” و”هطلع رقبته عن جسمه”، عقب مجزرة الأزهر واقتحام قوات الانقلاب للجامعة، واعتقال العشرات من الطلاب.
كما كان له تصريح آخر: “سأفقأ عين الطلاب المشاغبين.. وسأقطع رقابهم.. وأخيرًا سأحرق قلوبهم وأفئدتهم“.

 

*الثورة في مواجهة مفتي العسكر: حلمك يا شيخ علام!

أقل ما يوصف به حال المشهد المصري حاليا هو أنه زمن توفيق عكاشة ومرتضى منصور، بعدما انقلب الجيش على الرئيس الدكتور محمد مرسي برعاية وتشجيع من جماعات المصالح وأنصار النظام القديم ونخبة اليسار ومن لف لفيفهم.

وفي خضم الفوضى الانقلابية وعلى أعتاب الذكرى الخامسة لثورة 25 يناير، تستعد مصر لموجة استشهاد جديدة، بعدما هدد غعلام الانقلاب بالقتل والفوضى في كل مكان بفعل زبانية الانقلابيين من البلطجية تارة ، أو من قبل عناصر الشرطة والجيش تارة أخرى، وفي كل مرة فان الضحية هم أنصار الرئيس المنتخب.

حلمك يا شيخ علام!
مفتي الانقلاب الشهير بسرقة الأبحاث والمقالات والكتب العلمية، شوقي علام، أفتى بعدم جواز “إطلاق لقب شهيد على قتلى التظاهرات بدعوى أنها تدعو إلى الفتنة”، واعتبر علام خلال رده على سؤال ما حكم إطلاق وصف الشهادة على قتلى التظاهرات والاعتصامات؟، أن “إطلاق وصف الشهيد على المسلم الذي مات في معركة مع الأعداء، أو بسبب من الأسباب التي اعتبرت الشريعة من مات به شهيداً، لا بأس به – كما يقال: “المرحوم فلان”، ويراد الدعاء له بالرحمةما دام لا يقصد القائل القطع بشهادته، وإنما قصد بإطلاقه الاحتساب أو الدعاء“.

وشدد على أن “من ذهب للتظاهر أو الاعتصام المشروعين، فحصلت حوادثُ تؤدي لمقتله، فيجوز وصفُه بالشهادة دعاءً أو احتساباً، ما لم يكن معتدياً أو كان سبب هلاكه معصية؛ كمخالفة القانون، أو الخروج للدعوة إلى فتنة، أو العمل على إذكاء نار فتنة، أو الاعتداء على الأرواح أو الممتلكات العامة أو الخاصة، ونحو ذلك، فمن كان كذلك فليس بشهيد، ولا يجوز إطلاق هذا الوصف الشريف عليه“!

منابر ضد الثورة
وكانت وزارة الأوقاف قد دخلت هى الأخرى على خط معركة الانقلاب مع معارضيه، وخصصت الأسبوع الماضي خطبة الجمعة في المساجد للتصدّي لدعوات إحياء الذكرى الخامسة للثورة بالتظاهر.
ونبّهت الوزارة على خطباء المنابر، بضرورة “توعية المصلين بخطورة الدعوات الهدامة، التي أطلقتها جماعة الإخوان المسلمين للتظاهر في ذكرى ثورة 25 يناير”، بحسب منشور أصدرته الوزارة.

وتضمنت عناصر الخطبة، التي تم توزيعها على خطباء وأئمة المساجد قبل يوم الجمعة الماضية، خطوطاً عامة أهمها “نعمة الاستقرار والأمن”، وتأكيد أن استقرار الوطن ضرورة شرعية، وتذكير المصلين بما آلت له الأوضاع في عدد من الدول المجاورة لمصر في المنطقة، مثل سورية والعراق وليبيا، بعد تعريض أمن بلادهم للخطر بسبب رغبة البعض في تغيير الأنظمة.

خوف وغضب
وتعيش أذرع الانقلاب العسكرية والسياسية والاعلامية خلال الأيام الأخيرة حالة من التوتر والقلق، مع اقتراب ذكرى ثورة 25 يناير، في ظل حجم الغضب المكتوم بين الشعب المصري، وتلجأ السلطات لوسائل القمع المتنوعة لكبح دعوات اللتظاهر، بتصريحات القيادات الأمنية حول مواجهة التظاهرات بـ”الضرب في المليان“.
كما استحضرت الداخلية صورة اللواء مدحت المنشاوي، مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن المركزي، وقائد عمليات فض اعتصام رابعة، الذي وضعته منظمة هيومان رايتس ووتش” ضمن المسؤولين عن مجزرة فض “ميدان رابعة”، حيث هدد السبت الماضي، بأن “أي واحد هيفكر في الخروج عن القانون أو ترويع المواطنين الآمنين فى يوم 25 يناير، لا يلوم الا نفسه، لأننا عندنا استعداد نضحي بأرواحنا لحماية المواطن اللي ائتمنا على حياته وسلامته، وإحنا قد الأمانة ده“.

وغالبا ما تستعين داخلية الانقلاب بشخصية المنشاوي، قبيل الأحداث المهمة، حيث تصدرت تصريحاته العام الماضي فيما عُرف بـ”انتفاضة الشباب المسلم” التي أعلنت عنها الجبهة السلفية وعدد من الحركات الثورية الجمعة 28/11/2014.

تداعيات الانقلاب
تطور الوضع في مصر الى ما هو أسوأ مع مرور كل ساعة يظل فيها الانقلابيون في سدة الحكم، إذ لم يكتف الانقلابيون بجرائمهم المتتالية، فلم يترك مسيرة داعمة لشرعية الدكتور مرسي، إلا وهاجمها أذناب وزارة الداخلية ، أو عناصر الشرطة نفسها بأزياء مدنية، في الوقت الذي لم تمنع الرصاصات الغادرة والأسلحة البيضاء المسيرات من التواصل للمطالبة بعودة الشرعية، في تحد واضح لكل ما يمكن أن يعوق مسار هذه المسيرات والاعتصامات.

المفارقة أن من يخرج مرة ويرى الرصاص بين عينيه ثم يطيشه، يخرج مرة أخرى لعله تصيبه رصاصة فينال بها الشهادة، حتى خرجت الملايين الهادرة الى الشوارع منذ أكثر من عامين، تطالب بحريتها، واستعادة حقوقها التي جرى السطو عليها.
إنها البطولة والاستبسال واستعذاب كل الصعاب التي عززها المصريون، وخاصة من داعمي الشرعية في وقفاتهم وهباتهم وانتفاضاتهم ، لم يهزهم الرصاص، ولم ترعبهم الأسلحة البيضاء للبلطيجة، كما لم تمنعهم حملات التهديد والوعيد الصريح من قبل الأجهزة الأمنية، أو حتى التفويض الذي منحه أنصار الانقلاب ودعاته الى قاتله لمكافحة ما وصفه بالارهاب.

إنه صمود الأبطال، الواثق بنصر الله، الذي لايعرف سوى العزيمة والإرادة التي لا تلين، وهو الصمود الذي تفوقت فيه النساء على كثير من الرجال داخل ميادين القاهرة والمحافظات المصرية، حتى الأطفال أنفسهم قدموا نماذج بطولية في الاستبسال مع ذويهم، بل كان منهم من قضى نحبه، ونحتسبهم جميعا شهداء.

ارهاصات الصمود تؤكد أن المصريين سيبلغون مرادهم بعون الله، مهما كانت العقبات في طريقهم، أو العراقيل في مسيرتهم ، كونهم على ثقة ويقين في ربهم، ما داموا قد أخذوا بأسباب النصرة، وضحوا من دمائهم وأوقاتهم، وكل من يملكون بغية تحقيق حريتهم، واستعادة كرامتهم

 

 

السيسي الخائن وحكومته يسمحان لمتخصصين روس بالمشاركة في تفتيش المطارات .. الثلاثاء 24 نوفمبر. . انتخابات العسكر تكتب شهادة وفاة حزب”النور”

حزب اللمباتالسيسي الخائن وحكومته يسمحان لمتخصصين روس بالمشاركة في تفتيش المطارات .. الثلاثاء 24 نوفمبر. . انتخابات العسكر تكتب شهادة وفاة حزب”النور

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*ولاية سيناء” يتبنى تفجير آلية للجيش جنوب مدينة العريش

 

*ارتفاع عدد وفيات انفجار العريش إلى 11 شخصاً بينهم 2 من القضاة

 

 

*ننشر بيان القيادة العامة للقوات المسلحة بشأن حادث العريش

كشف المتحدث العسكري العميد محمد سمير ملابسات الحادث  الذي وقع صباح اليوم الثلاثاء في محيط فندق “سويس إن” بالعريش، وأسفر عن مقتل مستشار واثنين من المجندين وإصابة 14 آخرين.

قال العميد محمد سمير: قام عنصر تكفيرى يستقل عربة ملاكى فيرنا بالاقتراب من فندق(سويس إن ) بمدينة العريش والذى تقيم به اللجنة القضائية المشرفة على الانتخابات البرلمانية.

وأضاف بقوله “فور اقتراب العربة المخخة من الفندق نجحت عناصر التأمين من القوات المسلحة والشرطة المدنية فى سرعة التعامل والتصدى للعربة المخخة ومنعها من الإقتراب من الفندق، مما أدى إلى إنفجار العربة ومقتل الانتحارى.

وخلال عمليات الانتشار الأمنى والتعامل مع العربة المفخخة، تمكن عنصر تكفيرى يحمل حزاماً ناسفاً من التسلل إلى غرفة تجهيز الطعام بالفندق وتفجير نفسه وتسلل عنصر ثالث إلى أحد غرف الفندق وأطلق النيران العشوائية مما أدى إلى إستشهاد أحد القضاة.

وقد أسفرت الحصية الأولية لهذا الحادث عن مقتل العناصر التكفيرية المشاركة فى هذا العمل الإرهابى ومقتل (2) جندى شرطة مدنية وقاضى وإصابة (12) آخرين من عناصر الشرطة المدنية والقوات المسلحة والمدنيين نتيجة إنفجار العربة المخخة وتفجير الحزام الناسف.

وأشار المتحدث العسكري إلى أن استمرار عمليات البحث الأمنى لملاحقة العناصر الإجرامية الإرهابية المتورطة فى التخطيط لارتكاب هذا الحادث وتقديم كافة أشكال الرعاية الصحية للمصابين.

 

 

*ليست المرة الأولى: كيف يستهدف تنظيم ولاية سيناء القضاة في مصر؟

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية في مصر المعروف إعلاميًا باسم “ولاية سيناء” مسؤوليته عن تفجير فندق بمدينة العريش، مركز محافظة شمال سيناء(شمالي شرق)، والذي راح ضحيته قاضيان وثلاثة من رجال الشرطة، فيما أصيب نحو 14 آخرين، وأوضح التنظيم من خلال وكالة “أعماق” التابعة له: “مقتل وإصابة عدد من القضاة المصريين في هجوم استشهادي وانغماسي استهدف فندق السويس في مدينة العريش المصرية“.

إذ وقع تفجير في فندق بمدينة العريش، صباح اليوم الثلاثاء، عقب انفجار سيارة مفخخة استهدفته، حيث قال بيان للتنظيم أن عنصرًا من التنظيم قاد سيارة مفخخة نحو قوة تأمين الفندق، فيما تبعه آخر ليقتحم مقر القضاة بسلاحه الآلي، وقام الثاني بقتل بعضهم بسلاحه ثم قام بتفجير حزامه الناسف في وسطهم ما تسبب في مقتل وإصابة الكثير منهم، هذا واعتبر التنظيم هذه العملية ردًا على اعتقال “جيش الردة المصري للنساء المسلمات وإهانتهمن في حواجز الجيش، بحسب بيان أصدره.

الموقع المتخصص في رصد أنشطة الجماعات الجهادية، موقع “سايت” الأميركي، نشر صورًا لاثنين من عناصر التنظيم الناشطين، اللذين قال التنظيم نقلًا عن حسابات تابعة لولاية سيناء على مواقع التواصل الاجتماعي عنهما أنهما منفذا العملية التفجيرية.

بيما قالت قوات الأمن أنها أحبطت محاولة “إرهابية” لتفجير سيارة مفخخة أمام فندق إقامة القضاة في العريش، وبحسب بيان المتحدث العسكري فإن قوات الأمن تعاملت مع السيارة أثناء محاولة تفجير الفندق، ونتج عن ذلك بعض الخسائر، وتابع البيان الرسمي قوله: “فيما قام مسلّحان آخران بالهجوم بأسلحة آلية على المتواجدين داخل الفندق بع أن تسللا إليه“.

ويتزامن الإنفجار مع انتهاء الجولة الثانية والأخيرة من الانتخابات البرلمانية في مصر التي كانت تجرى في 13 محافظة متبقية من بينها شبه جزيرة سيناء التي سافر إليها عدد من القضاة للإشراف على الانتخابات، حيث أعلنت وزارة العدل عن وفاة قاض يُدعى عمرو مصطفى حسني، بعد الإعلان في وقت سابق، عن وفاة المستشار عمر محمد حماد، وكيل مجلس الدولة في هذا التفجير.

 كانت مصادر أمنية مصرية قد أكدت الخبر موضحةً أن سيارة مفخخة انفجرت بمحيط فندق (سويس إن) بالعريش، حيث كان يمكث عدد من القضاة وقتها عدد من القضاة الذي كانوا يشرفون على لجان انتخابية، وأعلنت المصادر ذاتها أن التفجير تسبب في مقتل أمين شرطة ومجندين آخرين وقاضيان، بالإضافة إلى الانتحاري الذي تناثرت جثته في المكان، كما أوضح إصابة 10 من رجال الشرطة وآخران مدنيان تصادف وجودهم بالمكان وقت الانفجار..

الانفجار كان كبيرًا إذ أنه أحدث دمارًا هائلًا بالفندق حيث دُمرت واجهته الرئيسية، فيما عرضت قناة “سي بي سي إكسترا” لقطات من حادث التفجير.

هذا وقد فرضت قوات الأمن طوقًا أمنيًا حول مكان الإنفجار، وقامت كذلك بتمشيط المنطقة للبحث عن مشتبه بهم في تنفيذ الحادث، فيما تم نقل المصابين إلى مستشفى العريش العسكري بسيارات الإسعاف، فيما أمر النائب العام المستشار نبيل صادق، بفتح تحقيق في الحادث.

الحادث تم رغم الانتشار الأمني المكثف التي تفرضه قوات الجيش والشرطة المصرية على شبه الجزيرة المصرية، والتي تشن حملات عسكرية موسعة بشكل مستمر ضد من تسميهم إرهابيين”، متهمةً إياهم باستهداف عناصر الجيش والشرطة، وذلك منذ سبتمبر من العام 2013.

التنظيم ذاته أعلن في وقت سابق مسؤوليته عن إسقاط الطائرة الروسية التي سقطت في سيناء أواخر الشهر الماضي، وخلفت أكثر من 200 قتيلًا، كما أن التنظيم شن كثير من الهجمات ضد كمائن للجيش والشرطة، أبرزها في التنظيم والقوة تمت مطلع يوليو الماضي حيث قام التنظيم بسلسلة هجمات منسقة ضد 15 موقعًا أمنيًا وعسكريًا، أوقعت عشرات من أفراد الجيش بين قتلى وجرحى، وآخرى محاولات لاغتيال وزير الداخلية السابق محمد إبراهيم، وكذلك النائب العام السابق هشام بركات.

تعجب متابعون من قدرة منفذي العملية في جمع المعلومات  حول مكان إقامة القضاة، وكذلك خريطة الفندق، وأن الأمر كان مخططًا له بعناية شديدة، فأثبت التفجير قدرة التنظيم الكبرى في تطوير الخطط لتناسب ديناميكيات السلطة، وهذا الأمر قد يزيد من قوة التنظيم بشكل كبير وخطير.

فيما يرى آخرون أن الحادث مدبر من النظام نفسه، فالقاضي عمر حماد، أحد القاضيين الذين تم قتلهم خلال التفجير، هو قاضٍ بمحكمة القضاء الإداري، كان قد أكد مؤخرًا باعتبار كل القوانين الصادرة عن عبدالفتاح السيسي قرارات إدارية وليست قوانين، وأنها قابلة للإلغاء بما فيها قانون التظاهر الذي يحاسب بسببه آلاف من معارضي السلطة، وذلك خلال توصيته في تقرير المفوضين، وذلك معناه أن هذا الاقتراح لو تم إقراره فإنه سيتسبب في إبطال أحكام قضائية صدرت ضد معارضين بالآلاف في قضايا جنائية وآخروى بدوائر الإرهاب.

كما أن القاضي ذاته له بعض القرارات يمكن اعتبارها مناهضة لفساد رؤس النظام ورجال الأعمال، إذ أوصى ببطلان عقود خصخصة العديد من شركات القطاع العام لتضمنها جرائم تعدٍ على المال العام، كما أوضى في  مارس الماضي فيه بإرساء مبدأ جديد مفاده عدم صلاحية خريجى التعليم المفتوح فى مجال القانون للتعيين بالقضاء، وفي منتصف 2012، أوصى بإصدار حكم نهائى ببطلان عقد “مدينتي” الجديد، وألزم كذلك بإعادة تقييم المساحة التى لم يتم حجزها أو التعاقد عليها من أرض المشروع.

 

* مخبر بقسم المنتزة تاني يعتدي على المعتقل “نادر فتوح” ويتركه بين الحياة والموت

قال نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي أن المواطن السكندري “نادر فتوحالمعتقل منذ عامين على خلفية معارضته للانقلاب العسكري، يرقد بين الحياة والموت بقسم المنتزة تاني بعد تعرضه للضرب المبرح على يد أحد مخبري القسم صباح اليوم.

وأصيب نادر إثر ذلك الاعتداء بكسر في الحوض ونزيف حاد، مما أفقده القدرة على الحركة والنطق.

كان نادر قد اعتقل منذ عامين ولفقت له العديد من القضايا حصل في اثنين منها على البراءة، بينما حصل في عدة قضايا أخرى على اخلاء سبيل بكفالة مالية، ورغم ذلك لفقت قوات أمن الانقلاب قضية جديدة له بقسم “مينا البصل“.

وأكد أحد أصدقاء نادر أن ضابط بأمن الدولة توعد نادر بالبقاء في السجن إن لم يعمل تحت إمرتهم، قائلا: “يا تشتغل معانا يا إما مش هتشوف النور مرة تانية“.

فيما دشن أصدقاء نادر هاشتاج على مواقع التواصل الاجتماعي تحت عنوان “أنقذوا نادر فتوح“.

يذكر أن نادر متزوج ويعول طفلتين.

 

* 70 ألف مريض نفسي و92 ألف مدمن سنة أولى سيسي

كشف الدكتور هشام رامي، الأمين العام للصحة النفسية، أن عدد حالات الدخول لمختلف الأمراض إلى المستشفيات في الفترة ما بين يوليو 2014 وحتى يونيو 2015 خلال عام، حوالي 70 ألف مواطن.

وقال رامي، في تصريحات صحفية، اليوم الثلاثاء: إن عدد من تردد علي العيادات الخارجية للبالغين بلغ حوالي 332599 مريضًا، بينما تردد على عيادات الأطفال 25227 وعيادات المراهقين 29297 وبلغ عدد حالات المسنين 14669مريضًا، ووصل عدد المترددين على عيادات الإدمان إلى 92174 منهم 1620 حالة بين الأطفال والمراهقين.

يأتي هذا في ظل انشغال أمن الانقلاب بالأمن السياسي وملاحقة رافضي حكم العسكر عن القيام بدورها الجوهري بالتصدي للجريمة بمختلف أنواعها، فضلاً عن عدم وجود رقابة على ما يبث في الأفلام والمسلسلات مشاهد تشجع على التدخين والإدمان.

 

*فورين بوليسي”: انتخابات العسكر تكتب شهادة وفاة حزب”النور

أكدت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية أن انتخابات “برلمان العسكر” كشفت التراجع الكبير في شعبية حزب النور السلفي، مقارنة بما كانت عليه في انتخابات “برلمان الثورة” في عام 2012 والتي حصد فيها حوالي 25% من المقاعد.

وقال كل من إيملي كرين لين ونيكولاس لين، في تقرير نشرته مجلة “فورين بوليسي”، إن نتائج المرحلتين الأولى والثانية من انتخابات هذا العام أظهرت أن ساعة التميز السياسي لحزب النور قد انتهت، مشيرًا إلى أن توقعات حزب النور في الانتخابات كانت منخفضة، ولكنه دخل الانتخابات على أمل الاحتفاظ بالإسكندرية، وكان مخطئًا، فمع أنه نافس على 102 مقعد، إلا أنه لم يربح سوى 10 مقاعد.

وينقل التقرير عن مسئول لجنة الشؤون الخارجية في حزب النور عمرو مكي، قوله: “ما حدث كان أسوأ مما توقعنا، “وكنا نتوقع بالفوز في الإسكندرية”، مشيرًا إلى أن الحزب كان سريعًا بإلقاء اللوم على القوانين الانتخابية غير النزيهة وعلى المسئولين الفاسدين، فيما نقلت عن أستاذ العلوم السياسية في الجامعة الأمريكية والزميل السابق في مؤسسة كارنيجي أشرف الشريف، قوله: “خسروا لأن القاعدة الانتخابية السلفية لم تنتخب حزب النور“.

ويضيف التقرير أن الحزب لم يخسر في الجولة الأولى فقط، ولم يخسر دعم الدولة فقط، بل ودعم الحركة الإسلامية، وأكثر من هذا خسر دعم القطاع المعتدل من المسلمين، مشيرًا إلى أن الحزب حاول مصادقة الدولة العلمانية، وتمثيل المصالح المتنوعة لمجتمع الإسلاميين المصري، إلا أنه فشل في كلتا الحالتين.

 

* فضيحة..شركة «صهيونية» تشيد المترو الثالث

قدم المهندس العمراني “عمرو رءوف” -صاحب الدعوى المرفوعة ضد وزارة النقل ومجلس وزراء الانقلاب، بسبب الأخطاء الفنية في الخط الثالث للمترو- بلاغا جديدا يتهم فيه “شريف إسماعيل” ووزير النقل “سعد الجيوشي”، بالتعاقد مع شركة “ألستوم” الصهيونية التي تبني سد النهضة الإثيوبي، وتمثل تهديدًا للأمن القومي المصري وإهدار 24 مليار جنيه.
وجاء في البلاغ أن “شركة “ألستوم” تساعد إثيوبيا حاليا في بناء سد النهضة بتوريد توربينات قدرتها 375 ميجاوات وثمانية مولدات في المرحلة الأولى للمشروع، كما تنفذ أعمالا هندسية وأعمال منشآت توليد طاقة بالمشروع، وتقوم الشركة -حسب البيان- بمساعدة الاحتلال الإسرائيلي على ضم القدس الشرقية من خلال قيامها بإنشاء وتشغيل شبكة ترام القدس -8 خطوط- التي تربط المستوطنات المبنية في الضفة الغربية بالقدس“.
وأضاف أن الشركة المذكورة قامت سابقا بتعديلات في توربينات السد العالي نتج عنها حدوث اهتزازات بجسم السد تصل إلى 3,50 بمقياس ريختر للزلازل مما نتج عنه اهتزازات في شروخ بجسم السد.
وأشار البلاغ إلى أن السلطات الأمريكية قامت بفرض غرامات ضد الشركة مقدارها 772 مليون دولار مقابل تسوية اتهامات قضائية متعلقة برشاوى تم تقديمها لمسئولين حكوميين للفوز بعقود في عدة دول منها مصر.

 

 

* شركة طيران بريطانية تلغي رحلاتها إلى شرم الشيخ حتى 6 يناير

أعلنت شركة الطيران البريطانية “إيزيجت، اليوم الثلاثاء، إلغاء كافة رحلاتها من وإلى مدينة شرم الشيخ بمحافظة جنوب سيناء، حتى السادس من يناير المقبل، علي إثر حادث إسقاط الطائرة الروسية في سيناء، نهاية أكتوبر الشهر الماضي.

وقالت شركة الطيران، في بيانٍ لها: “حرصًا على اعتماد الشفافية مع المسافرين خلال فترة أعياد نهاية السنة ستلغي شركة إيزيجت كافة رحلاتها من وإلى شرم الشيخ حتى السادس من يناير 2016 وستعطي المسافرين خيارات بين تسديد قيمة بطاقة السفر بالكامل أو الحصول على قسيمة شراء أو القيام بحجز جديد على رحلة أخرى“.

وأضاف البيان: “بعد مباحثات مع وزارة النقل البريطانية اتخذت إيزيجيت قرار إلغاء كافة رحلاتها بين بريطانيا وشرم الشيخ بعد الرابع من نوفمبر الجاري ولن تستأنفها طالما لم تغير الحكومة توصياتها“.

وأوضحت متحدثة باسم الشركة أن هذا الإلغاء يشمل كافة رحلاتها من شرم الشيخ إلى المطارات البريطانية الأربعة “جاتويك ولوتون وستانستد ومانشستر” ومطار مالبينسا في ميلانو بإيطاليا“.

 

 

* هروب 3 شركات صينية من مصر بسبب فشل حكومة الانقلاب

قررت 3 شركات صينية كبرى الخروج من سوق الاستثمار في مصر بعد تراجع حكومة الانقلاب عن تطبيق حوافز الاستثمار على منطقة غرب السويس للتنمية “تيدا”، والتي ضمتها مؤخرًا لفنكوش تنمية قناة السويس.

وترفض الشركات الثلاث استكمال مشروعات لإنتاج الزجاج والمعدات الكهربائية والمعدنية، تصل تكلفتها نحو المليار دولار، بعد أن ألغت حكومة الانقلاب مميزات حوافز الاستثمار وتأجيل الضرائب على المشروعات، رغم حصول تلك المشروعات على موافقات سابقة، قبل تعديل قانون التنمية بمنطقة قناة السويس.

وطالب حسين صبور رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين حكومة الانقلاب بالالتزام بالقوانين والاتفاقات التي تضعها مع الشركات الأجنبية، وبخاصة الصين، للحفاظ على سمعة الاستثمار في مصر، وتشجيع المستثمرين المصريين والأجانب على العمل في مصر.

وأضاف “ًصبور”: “نريد أن يطمئن المستثمر على أن مصر تتمتع باستقرار تشريعي وإلا سيهرب للدول التي تنافسنا في المنطقة وعلى رأسها الإمارات وإثيوبيا، اللتان تمنحان المستثمرين تسهيلات واسعة في وتعينهما في إنهاء الإجراءات وتخصيص الأراضي، وحوافز الاستثمار وتوفير العملة الصعبة، وتحويل الأرباح للخارج بالعملات الصعبة

 

 

* مصر تفقد سيادتها ..السيسي الخائن وحكومته يسمحان لمتخصصين روس بالمشاركة في تفتيشات المطارات

أكد نائب رئيس الوزراء الروسي أركادي دفوركوفيتش، أنّ روسيا اتفقت مع حكومة الانقلاب المصرية بشأن مشاركة متخصصين تابعين لموسكو في إجراءات الأمن الخاصة بالمطارات المصرية والتفتيش.

وقال دفوركوفيتش، في تصريحات له الثلاثاء حسب ما نقلت وكالات الأنباء، أن الانقلاب مصر وافقت على إجراءات السيطرة على المطارات، مشيرًا إلى أن قرارات أخرى سوف تعلن بناء على نتائج تلك الخطوة.

وأوضح دفوركوفيتش أن فريق التفتيش الجوي الروسي أنهى عمله في مصر وعاد إلى موسكو لإصدار توصياته، وكان وزير النقل الروسي مكسيم سوكولوف قد قال في وقت سابق إن استئناف الخدمات الجوية مع مصر سوف يعتمد على نتائج التفتيش الأمني الجوي.

وتحطمت الطائرة الروسية بعد إقلاعها من مطار شرم الشيخ بقليل، وقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 224 شخصًا، وأعلن “تنظيم الدولةمسؤوليته عن الهجوم، مشيرًا إلى أنه جاء ردًا على الهجمات الروسية على سوريا.

وأعلنت موسكو وقف رحلاتها الجوية إلى مصر وتعليق استقبال رحلات شركة مصر للطيران إلى روسيا إثر الإعلان عن أن تحطم طائرة روسية فوق سيناء في 31 أكتوبر الماضي نجم عن تفجير قنبلة.

 

 

* تنسيق أمني بطعم الوصاية على السيادة المصرية في سيناء

تكشف تحركات بعض الدول، أخيراً، عن تراجع السيادة المصرية على شبه جزيرة سيناء، في محاولةٍ من النظام الحالي برئاسة عبدالفتاح السيسي لاسترضاء تلك الدول لتعديل مواقفها التي اتخذتها في أعقاب حادث سقوط طائرة روسية في سيناء، والتي ذهب ضحيتها 224 شخصاً كانوا على متنها، جراء تفجير إرهابي، بحسب ما أعلنت عنه موسكو، وتبنّاه تنظيم “داعش“.

وجاء تردّد وفود أمنية أجنبية رفيعة المستوى إلى مصر بشكل معلن تارة وسري تارة أخرى، خلال الأسبوع الماضي، ليكشف عن تنازلات مصرية لصالح دول تلك الوفود. وكانت البداية، إعلان روسيا إرسال وفد أمني إلى القاهرة في أعقاب تأكدها من سقوط الطائرة جراء عمل إرهابي، لهدف معلن، يقتضي بمراجعة إجراءات تأمين سفارتها في القاهرة

وبعد يومين من وصول الوفد الروسي، كشفت مصادر خاصة مصرية، وصول وفد أمني بريطاني رفيع المستوى إلى القاهرة، بشكل سري، ولقاءه بمسؤولين عسكريين وأمنيين مصريين، للوقوف على إجراءات تأمين الرعايا البريطانيين في مصر، وخطط تأمين سفاراتها، ومراجعة الإجراءات الأمنية في المطارات المصرية

وتزامن ذلك، مع وصول وفد إسرائيلي في زيارة سرية إلى مصر، استمرت ساعات عدة، بحسب ما كشفته مصادر مصرية خاصة لـ “العربي الجديد”، مؤكدة أن الوفد التقى مسؤولين في جهازَي الاستخبارات العسكرية والعامة، وموضحة، في الوقت ذاته، أنّ الزيارة ناقشت تأمين الحدود الشرقية المصرية، ومواجهة مخططات تنظيم ولاية سيناء” التابع لـ “داعش”، لتفجير الأوضاع في شبه الجزيرة

ويأتي هذا، في الوقت الذي أكّدت فيه مصادر مصرية مطلعة ، أنّ بريطانيا، تحديداً، قرّرت عدم رفع حظر سفر رعاياها إلى المناطق السياحية في جنوب سيناء من دون التأكد من تأمينها بشكل كامل، وأن هذا لم يحدث من دون إشرافها على خطط وعمليات التأمين المتعلقة بالمنطقة، وأساليب مواجهة الأجهزة الأمنية المصرية لتنظيم ولاية سيناء في شمال شبه الجزيرة، بشكل يمنع وصولهم إلى السائحين في جنوب سيناء وشرم الشيخ“. 

من جانبه، يعلّق خبير أمني في مركز “الجمهورية” للدراسات الاستراتيجية على تلك التحركات، قائلاً: إنّ “ما يقوم به الجانب المصري من تنسيق مع تلك الدول ربما يبدو طبيعياً في الوقت الذي تشهد فيه البلاد تهديداً من جانب التنظيمات المتشددة في سيناء“. 

في المقابل، يعتبر أستاذ للعلوم السياسية بالجامعة المصرية، أنّ “ما يحصل، لا يعد تنسيقاً بل انتقاصاً للسيادة المصرية”، مضيفاً، “لم نسمع على سبيل المثال أنّ فرنسا قبلت بوفود أجنبية لتأمين العاصمة والتأكد من رعايا الدول الأوروبية والأجنبية“.

 

 

* الدقهلية: القتل البطيء لمعتقل مصاب بالتهاب مزمن في الأعصاب وانزلاق عضروفى بسجن “المنزلة

أرسلت أسرة “السيد سالم” المعتقل بسجن “المنزلة” بمحافظة الدقهلية في القضية رقم 1792 لسنة 2015 عسكرية المنصورة، استغاثه بعد تعنت إدارة السجن في نقله لتلقي العلاج، بالرغم من حاجته لإجراء عملية فورية لاستئصال فقرة من الغضروف، وإصابته بالتهاب مزمن في الأعصاب وارتفاع ضغط الدم، على حد قول أسرته.

وقد ظهر تعنت واضح من مفتش الصحية “حسين الأغبر ” والذى أصدر إفادة طبية تفيد بأن صحته مستقرة رغم مصارعته للموت .

وأفادت الأسرة أن “سالم” – الموظف بمعهد “الشبول الإبتدائي” – معتقل منذ ثمانية أشهر، وأصدر القضاء العسكري ضده حكمًا بالسجن عامين.

كما أشارت إلى قيام المحاميين بتقديم طلبات إلى النيابة العامة لنقله إلى المستشفى وسرعة الإفراج الصحي عنه، ولكن دون جدوى، وناشدت الأسرة منظمات حقوق الإنسان بالتدخل السريع لإنقاذ حياته، مُحمِّلة سجن المنزلة وأمن الدقهلية ووزارة الداخلية ومصلحة السجون التابعين لحكومة الانقلاب المسؤولية الكاملة عن سلامته.

 

 

* للمرة الرابعة النيابة العسكرية تعيد قضية عصام أبو عمه إلى نيابة الانقلاب لعدم كفاية الأدلة
قررت النيابة العسكرية بالإسكندرية رفض قبول الدعوى رقم 719 لسنه 2015 ج ك دمنهور المحالة من نيابة جنوب البحيرة للنيابة العسكرية للمرة الرابعة والمتهم فيها عصام أبو عمه ، أحد رافضي الانقلاب والملفق له هذه القضية أثناء إحتجازة على ذمة المحضر رقم 1954 لسنه 2015 مركز بدر والذي أُخلي سبيله فيها ليتم البدء في القضية الجديدة الملفقة والتي رفضت النيابة العسكرية التحقيق فيها وأعادتها للنيابة العامة لقصور التحقيقات وعدم وجود أدلة مما يوضح حجم التلفيق الذي يقوم به جهاز الأمن الوطني الذي يحرك أدواته بالنيابة العامة لحبس المواطنين الشرفاء الرافضين للظلم .
وأرجعت النيابة العسكرية سبب رجوع القضية لقصور في التحقيقات وعدم كفاية الأدلة و استكمالها ضبط باقي المتهمين بمعرفه النيابة العامة .
وقد لفق لعصام أبو عمو وباقي المتهمين معه هي محاولة تفجير محطة كهرباء خنيز في الوقت الذي كان محبوسا على ذمة قضية أخرى احتياطيا مما يؤكد جرم هذا النظام الفاشي الذي يحاول جاهدا لإقصاء معارضيه وتلفيق التهم لهم .
ومن المقرر أن يكون موعد تجديد حبسه في 29 نوفمبر 2015 بعد عرضه على نيابة الانقلاب بجنوب البحيرة بعد إعادة القضية من العسكرية .

 

 

*لقاحات الحصبة تصيب الأطفال بالالتهاب الدماغي بالقاهرة

ترقد الطفلة المصرية، روان أشرف (أربع سنوات)، في مشفى أبو الريش للأطفال، بقسم العناية المركزة منذ أكثر من أسبوع، إثر إصابتها بالتهاب فيروسي مناعي بالمخ، بعد تعرضها لتشنجات أصابت الطفلة في النصف الأيمن من وجهها، نتيجة لقاح الحصبة الألمانية الذي قامت وزارة الصحة المصرية، في 31 أكتوبر/تشرين الأول من العام الجاري، بحملة موسعة من أجل تلقيح الأطفال به، من عمر تسعة أشهر إلى عشر سنوات.

بحسب إحصاءات وزارة الصحة المصرية فإن عام 2013 شهد ظهور 5 آلاف حالة من الحصبة والعام الماضي وصل العدد إلى 2600 حالة توفي منهم ستة أطفال، ما استدعى تنظيم حملة تطعيمات جديدة ضد المرض، لكن عدداً من الأهالي فوجئوا بتدهور الحالة الصحية لأبنائهم عقب تلقيهم التطعيم.

 

موانع التطعيم

طبقاً لبيانات منظمة الصحة العالمية فإن لقاح الحصبة والحصبة الألمانية، يعد من بين اللقاحات الحية، إذ يحقن الطفل المراد تلقيحه بالفيروس المسبب للمرض، بعد أن يتم إضعافه مخبرياً وتجفيفه بالتبريد، حتى يستطيع الجهاز المناعي للطفل بناء الأجسام المضادة، ومواجهة المرض.

وتؤكد منظمة الأغذية والأدوية الأميركية “fda”، أن موانع تطعيم الحصبة والحصبة الألمانية، هي أمراض المناعة الخلقية والوراثية، وكذلك أمراض الدم، وفي حال كان الطفل يتناول الأدوية المثبطة للمناعة مثل المضادات الحيوية أو الكورتيزون، والحمى، والحساسية للجيلاتين أو النيوميسين، وارتفاع درجة الحرارة، وهو ما جعل والدة الطفل أسامه حسين (عامان ونصف العام)، إلى تطبيقه على حالة ابنها ورفض تطعيمه، رغم تأكيدات طبيب حكومي أن التطعيم لا يشكل خطورة على حياة ابنها.

تقول والدة أسامة أصيب طفلي بعدوى هضمية استدعت تلقيه مضادات حيوية لمدة 3 أسابيع، وعقب انتهاء العلاج توجهت إلى مكتب الصحة في شبرا الخيمة، للسؤال حول إمكانية تطعيمه من عدمه، قال الطبيب إن التطعيم آمن للطفل الذي توقف عن مضادات الحيوية لتوه، إلا أنه بسبب انتهاء دوام العمل لم يتم تطعيمه“.

عقب استشارة طبيب الأسرة، رفضت والدة أسامة تطعيمه، حتى لا يؤدي اللقاح إلى إصابته بمضاعفات الحصبة الألمانية وعلى رأسها الالتهاب الدماغي، بعد تأكيدات من طبيب الأسرة أنه لا خطورة على الطفل من عدم تلقي اللقاح، لأنه تلقاه قبل ذلك في التطعيم الثلاثي الإجباري.

 

وزارة الصحة المصرية: التطعيم آمن

يؤكد تقرير لمنظمة الأغذية والأدوية الأميركية، اطلعت “العربي الجديد” على نسخة منه، أن تطعيم الحصبة له آثار جانبية، تبدأ من الإغماء وحتى التهاب السحايا والالتهاب الدماغي، كما أكد التقرير ضرورة معرفة مقدم الرعاية الصحية، والتاريخ المرضي للشخص المراد حصوله على اللقاح، بالإضافة إلى ضرورة تنبيه الشخص المراد تطعيمه أو الوصي بمخاطر اللقاح، وهو إجراء تفتقد له المنظومة الصحية المصرية، كما وثقت معدة التحقيق، إذ لدى سؤالها عدداً من أهالي الأطفال ممن يعانون من مضاعفات اللقاح، نفى هؤلاء تحذيرهم بمضاعفات اللقاح، من قبل مسؤولي الصحة.

تصر وزارة الصحة المصرية، في حملتها الدعائية، على أن لقاح الحصبة والحصبة الألمانية آمن، ويؤكد الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة، في تصريحات لـ”العربي الجديد”، أن التطعيم آمن بنسبة 100%، ولم يتم نشر أي تحذيرات تتعلق بموانع التلقيح.

 

حالات متزايدة

في مستشفى أبو الريش للأطفال في القاهرة، وبالقرب من الطفلة روان، يرقد الطفل عبد الرحمن بكري، 10 سنوات، بعد نقله من مشفى حميات بني سويف، جنوب مصر، إثر إصابته بالتهاب دماغي أيضاً نتيجة تلقيه تطعيم الحصبة في مدرسته.

تقول والدة عبد الرحمن، “تم حقنه باللقاح ضمن الحملة التي شملت المدارس ودور الحضانة، وبعد عودته من المدرسة أصيب بارتفاع حاد في درجات الحرارة وتشنجات استدعت نقله إلى مستشفى الحميات لينقل بعدها لمستشفى أبو الريش حيث يرقد في العناية المركزة“.

إلى جانبهما يرقد الطفل يوسف عبد الغني، ذو العام الواحد، بعد إصابته بالتهاب دماغي أيضاً عقب تلقيه لقاح الحصبة ضمن الحملة المخصصة للقاح في الجيزة.

يؤكد الدكتور محمد عز العرب، المستشار الطبي للمركز المصري للحق في الدواء، أن الالتهاب الدماغي الفيروسي يعد أحد الأعراض للقاح الحصبة الألمانية، قائلا كان يجب التأكد من أن مناعة الشخص المراد تلقيحه ستتحمل اللقاح”. وطالب الدكتور عز العرب وزارة الصحة بشفافية الإعلان عن عدد الإصابات بالالتهاب الدماغي أو الالتهاب السحائي لأشخاص تلقوا تطعيم الحصبة ضمن الحملة القومية.

 

سوابق مرضية

في أبريل/نيسان من عام 2009 دشنت وزارة الصحة المصرية حملة للتطعيم ضد الحصبة الألمانية حتى عمر 20 عاماً، سجلت 3 حالات تم تطعيمها فوق سن 20 عاماً لأمهات حوامل، ما أدى إلى إجهاضهن، إذ تشدد منظمة الصحة العالمية على عدم تطعيم الأمهات الحوامل، والتأكد قبل التطعيم من عدم وجود حمل، بالإضافة إلى التأكد من عدم حدوث حمل لمدة 3 أشهر بعد التطعيم.

أثناء إعداد التحقيق أكدت عائلة الطفلة روان أشرف وجود 15 حالة أخرى بمستشفى حميات الفيوم، إلا أن الدكتور أحمد إبراهيم مدير المستشفى، رفض التعليق، وطالب بمخاطبة المتحدث الرسمي لوزارة الصحة لأنه المصدر الوحيد المخول له التعليق، على حد قوله.

 

*سر اشتعال الصراع على منصب شيخ الأزهر ..وعباس كامل يدعم جمعة

تصاعد من جديد حدة الخلاف بين الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، والدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف فى حكومة الانقلاب، وسط أنباء عن وعود من اللواء عباس كامل مدير مكتب عبد الفتاح السيسى باختيار مختار جمعة شيخًا للأزهر، عقب نجاح الضغوط التى يمارسها نظام السيسى لإجبار الطيب على تقديم استقالته لظروف صحية، رغم الدور الذي قدمه الطيب في إعطاء الانقلاب على أول رئيس منتخب شرعية زائفة من أكبر مؤسسة دينية في مصر.

وأكدت مصادر أن ثمة جهود تبذل للتخلص من شيخ الأزهر د.أحمد الطيب بدعم من السيسى نفسه، لعدم قيامه بالدور المنوط به فى تجديد الخطاب الدينى وفقا لرؤية قائد الانقلاب، وأن الطيب لم يقم بتقديم حجم الخدمات التى يقوم بها مختار جمعة فى دعم الانقلاب، وآخرها حث الناخبين على عدم مقاطعة انتخابات البرلمان، بل اكتفى بفتواه المثيرة للجدل والتهكم أيضا بأن مقاطعة الانتخابات مثل عقوق الوالدين، وهذا بخلاف ما قام به جمعة الذى حرص على شحن الأئمة وخطباء وعمال المساجد للجان للقيام بالتصويت فى الانتخابات التى قاطعها الشعب المصرى.

رجل الأجهزة الأمنية

ويرى مراقبون أن مختار جمعة المعروف بولائه الشديد لعدد من الأجهزة الأمنية يرى أنه أحق بمنصب شيخ الأزهر من الطيب، متهمًا شيخ الأزهر بالاستعانة بمستشارين من جماعة الإخوان.

فيما يتهم الأزهر وزير الأوقاف بالوقوف وراء الحملات المهاجمة على مشيخة الأزهر وشيخها، بغرض التقرب من عبد الفتاح السيسي، وادعاء أن الوزير أكثر عداوة للإخوان، وأكثر حربًا عليهم من شيخ الأزهر.

الطيب يمنع جمعة من الخطبى بمسجده

كما كشفت تقارير صحفية، النقاب عن قيام شيخ الأزهر “أحمد الطيب” بمنع وزير الأوقاف “محمد مختار جمعة” من اعتلاء المنبر في مسجد “آل الطيب” بقرية الأول في الأقصر الأسبوع الماضي.

وسبق أن منع وزير الأوقاف أكثر من 55 ألفًا من الأئمة والخطباء من الخطابة لمجرد أنهم كانوا يحملون تراخيص الوزارة بالخطابة، بعد حصولهم على شهادات تخرج في معاهد دعاة، لكنهم لم يكونوا من خريجي الأزهر، وهو الشرط الجديد الذي وضعته الوزارة.

وقالت صحيفة “الأهالي” اليسارية الأسبوعية: إنه رغم إعلان وزير الأوقاف في وسائل الإعلام قيامه بإلقاء خطبة الجمعة بمسجد “آل الطيب” خلال مؤتمر تجديد الخطاب الديني (الأخير) بالأقصر، إلا أنه فوجئ بمنعه من اعتلاء المنبر، وإصرار شيخ الأزهر على أن يقوم إمام المسجد بإلقاء الخطبة بنفسه، بدلا من الوزير، ضاربًا عرض الحائط بتصريحات الوزير السابقة.

وفي السياق نفسه، نقلت صحيفة “التحرير” الموالية للانقلاب عن مصدر لم تسمه؛ أن الوزير تواصل مع شيخ الأزهر لترتيب إلقاء الخطبة، غير أن الأخير أمر بصعود إمام المسجد، موجها رسالة مباشرة بأن عائلة الطيب وشيخ الأزهر “غير مرتاحين لوجود جمعة بالأقصر“.

وقال مراقبون: إن هذا المنع أثار جدلا جديدا حول طبيعة الصراع بين الطرفين، “ينم عن مزيد من الخلاف بينهما“.

 

 

*أنصار السيسي والأسد يحرضون الرئيس الروسي : “#اغضب_يابوتين

دشن مغردون مناصرون للنظام السوري وعبد الفتاح السيسي وسما جديدا للتعليق على حادثة إسقاط المقاتلة الروسية اليوم الأربعاء، حرضوا فيه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للرد على أنقرة، غير أن ناشطي سوريا ومصر بادروا بالرد على “المحرضين” بعشرات التغريدات المؤيدة لتركيا ومواقفها.

وجاء وسم “#اغضب_يابوتين” مناديا بسرعة الرد الروسي على إسقاط تركيا المقاتلة الروسية، ورأوا أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تجاوز حدوده في ما أسموه “دعم الإرهاب” في سوريا، في إشارة منهم إلى الدعم التركي للمعارضة في سوريا.

بينما رأى مغردون حادثة إسقاط المقاتلة الروسية دليلا واضحا -حسب قولهم- على أن تركيا هي من قامت باستهداف الطائرة الروسية بسيناء، بالرغم من تبني تنظيم الدولة الحادث وإعلانه الطريقة التي تم بها إسقاطها.

 

* الائتلاف الأوروبي يدين التعذيب في سجون الانقلاب بمصر

نددت منظمة الائتلاف الأوروبي لحقوق الإنسان بما تم تداوله من أخبار عن رسالة مسربة من سجن الفيوم العمومي، جنوب مصر، عن تعرض المعتقلين السياسيين لوسائل متعددة من أوضاع التعذيب، على يد قوات أمن الانقلاب.

وقال الائتلاف، في بيان عاجل: “إن وسائل التعذيب شملت التعليق كالذبيحة والضرب بآلات حادة، وتوصيل الكهرباء، وتكسير الأصابع، ووسائل أخرى من التعذيب. وإن صحّت هذه الادعاءات فإنها تعد انتهاكا صارخا من السلطات المصرية للمواثيق الدولية التي تجرّم التعذيب ولا تجيز التذرع بأي ظروف استثنائية أو ظروف حرب أو عدم استقرار سياسي“.

وأضاف: “ترتكب جريمة التعذيب بشكل يومي ومتكرر في مصر في انتهاك صارخ لقوانينها المحلية والمواثيق الدولية التي تحظر ممارسة التعذيب، مثل اتفاقية مناهضة التعذيب والعهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية، والمبادئ الدنيا لمعاملة السجناء “مانديلا“.

وأشار البيان إلى أن “المنظمة رصدت المئات من حالات التعذيب والأعمال البربرية في أماكن الاحتجاز المختلفة من سجون وأقسام شرطة ومعسكرات أمن مركزي، أدت إلى العديد من الوفيات أو الإصابات ولم يتم فتح أي تحقيق فيها“.

وأوضح “وثّقت المنظمة الكثير من هذه الانتهاكات، وأرسلت بها نداءات وبلاغات عاجلة للمقررين الخواص في مجلس حقوق الإنسان والمقرر المعني بمسألة السجون وظروف الاعتقال ولجنة منع التعذيب باللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب. كما تم ضم بعض منها إلى ملف قضية جرائم التعذيب والممارسات البربرية المرفوعة من قبل المنظمة أمام المحكمة الفرنسية العليا بباريس ضد الرئيس عبد الفتاح السيسي، في إطار ما يخوله القانون الجنائي الفرنسي في عديد من مواده“.

وأضاف: “الشهادات التي تلقتها من أهالي الضحايا في مراكز احتجاز مختلفة تدل على أن التعذيب في مصر ليس مجرد تجاوزات أو ممارسات منعزلة بل ممارسات ممنهجة، تبدأ بلحظة الاعتقال وحتى الخروج من السجن في أغلب الأحيان. وفي ظل جو من الإفلات من العقاب وإخفاق السلطات في فتح تحقيقات محايدة ومستقلة، تتكرر هذه الممارسات الوحشية ضد المعتقلين بشكل يومي تقريبا“.

وجددت المنظمة طلبها للمقرر الخاص بالتعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو الإنسانية أو المهينة للتواصل مع الحكومة المصرية، لاتخاذ خطوات مباشرة لمنع التعذيب وغيره من ممارسات حاطّة للكرامة والتي ترتكب بشكل يومي في مصر. كما تكرر طلبها للمقرر الخاص بالتعذيب بطلب زيارة لمصر، لمراقبة ما يحدث فيها من انتهاكات جسيمة ضد المعتقلين السياسيين والجنائيين، والسماح للمنظمات الحقوقية بتفتيش السجون ومقابلة السجناء الذين يتعرضون لمثل هذه الممارسات.

 

 

* حبس طيار 15 يومًا بتهمة الانضمام إلى التنظيم الدولي!

قررت نيابة شرق القاهرة العسكرية، حبس العقيد طيار المتقاعد هاني شرف، لمدة 15 يومًا، على خلفية اتهامه بالانضمام إلى التنظيم الدولي لجماعة الإخوان المسلمين.

ووجهت نيابة الانقلاب للطيار المتقاعد والقيادي بحزب البديل الحضاري تهمة الانضمام إلى التنظيم الدولي للإخوان المسلمين، واحتفاظه بوثائق عسكرية سرية من شأنها الإضرار بمصالح الوطن.

وكان المحامي عمرو عبدالسلام، وكيل العقيد، تقدم، في 19 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، ببلاغ إلى النائب العام المصري، المستشار نبيل صادق، يطالب فيه بالتحقيق في واقعة القبض والإخفاء القسري لموكله، وإلزام النائب العام والأجهزة الأمنية بالكشف عن مكان احتجازه وتمكينهم من الاتصال به، والإفراج الفوري عنه في حالة عدم وجود اتهام ضده، وهو البلاغ الذي قيد برقم 19816 لسنة 2015 عرائض مكتب النائب العام.

وكانت سلطات مطار القاهرة الدولي ألقت القبض على العقيد طيار المتقاعد هاني شرف، يوم الأربعاء 18 نوفمبر الجاري، أثناء توجهه للسفر إلى روسيا لزيارة ابنته التي تدرس الطب في إحدى الجامعات الروسية.

 

 

*دعوات للتظاهر احتجاجًا على إرجاء امتحان الثانوية الأزهرية للعام المقبل

دعا عدد من طلاب الثانوية الأزهرية إلى تنظيم تظاهرة حاشدة أمام مشيخة الأزهر بالدرَّاسة احتجاجًا على قرار المجلس الأعلى للأزهر  الصادر اليوم بشأن إرجاء تطبيق امتحان طلاب الشهادة الثانوية الأزهرية في المواد التي رسبوا فيها إلى العام الدراسي 2016/2017، للمطالبة بتطبيق القرار على دفعة 2015.

وقال الطلاب: إن القرار يكلفهم إعادة سنة كاملة لمجرد أنهم رسبوا في مادة واحدة أو اثنين، معتبرين القرار تعسفي ضد الطلاب، مطالبين بإقالة عباس شومان وكيل الأزهر ومحمد أبو زيد الأمير رئيس قطاع المعاهد من مناصبهما لعدم عدم قدرتهم على إدارة المنظومة التعليمية بالأزهر.

وكانت نسبة النجاح في الثانوية الأزهرية بلغت هذا العام 28% للدور الأول و34% للدور الثاني.

 

 

السيسي يطيح بمصر خارج مؤشرات الحياة العالمية . . الجمعة 4 سبتمبر. . اعتقال – سرقة – نصب – ترحيل – تحرش .. هذا ما قدمه نظام السيسي للسوريين

السيسي وبشار. . السيسي طلع بشار

السيسي وبشار. . السيسي طلع بشار

السيسي وبشار. . السيسي طلع بشار

السيسي وبشار. . السيسي طلع بشار

السيسي يطيح بمصر خارج مؤشرات الحياة العالمية . . الجمعة 4 سبتمبر. . اعتقال – سرقة – نصب – ترحيل – تحرش .. هذا ما قدمه نظام السيسي للسوريين

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*قيادي في حماس: لن ننسى أبناءنا المختطفين في سيناء ولن نحول بندقيتنا لوجهة أخرى

القيادي في حماس خليل الحية:لن ننسى أبناءنا المختطفين في سيناء، واذا كان قصد الاختطاف تحويل بندقيتنا لوجهة أخرى غير الصهاينة فأنتم واهمون

 

*أمن الانقلاب يعتقل أب وأولاده الثلاثة من شقة سكنية بالقاهرة

اعتقلت داخلية الانقلاب أمس الخميس أسرة كاملة من أحد الشقق السكنية بالقاهرة ، وافاد مصدر ان الامن اعتقل الاب المسن وابنائه الثلاثة واقتادوهم الى جهة مجهولة

 حيث اعتقل الأمن عصر أمس الخميس من أحد الشقق السكنية بمنطقة دار السلام بالقاهرة الحاج خميس حفنى البالغ من العمر 59 عاما وابناءه الثلاثة انس 23 عاما ، حذيفة 20 عاما ، عمار 18 عاما

 جدير بالذكر أن خميس واولاده قد تركوا منزلهم بمركز ببا ببنى سويف بسبب الملاحقات الامنية وانتقلوا للعيش فى القاهرة.

 

 

*وفاة الحاج “مسعد المصري” من الرعيل الأول للإخوان وأبو المعتقلين بدمياط

تُوفّي الحاج مسعد المصري من الرعيل الأول لجماعة الإخوان المسلمين بمحافظة دمياط، عن عمر يناهز 87 عاماً، من مواليد دمياط سنة 1928م.
تعرَّف المصري على جماعة الإخوان في مقتبل شبابه حيث كان في الـ18 من عمره، والتحق بقسم العُمَّال بالجماعة، وكان له باع كبير في نشر الدعوة بين العمال خاصة عمال دمياط، حيث عمل نجاراً.
اعتقل في محنتي الإخوان عامي 54 و65 وكان مساعداً لإخوانه المجاهدين ضد معسكرات الاحتلال الإنجليزي بمصر في ذلك الوقت، وظل قبل وفاته طريح الفراش 10 أعوام إلى أن وافته المَنيّة اليوم.
عُرف الحاج مسعد المصري ببساطته وطيبته وتواضعه، وقد ترك هذا المجاهد ذريةً صالحةً من الأولاد والأحفاد الأبطال والمناضلين ضد الانقلاب؛ فولده الدكتور محمد المصري معتقل بسجون الانقلاب، وأحفاده أسامة ومحمد المصري معتقلَيْن أيضاً،
بالإضافة إلى حفيده خالد المصري “كابو ألتراس نهضاوي” وهو من المطاردين من الانقلاب ويعيش في تركيا.

 

*غرق 26 صيادا مصريا قبالة السواحل الليبية فهل من بواكي؟

لقى 26 صياداً مصريا من قرية برج مغيزل بكفر الشيخ ، مصرعهم بعد تعرض المركب الذى كانوا يستقلونه للغرق امام سواحل منطقة الخمس بليبيا، فيما ترددت أنباء عن مصرع 6 صيادين ليبيين، بينما نجا 4 صيادين مصريين أخرين من الموت.

المركب كان يستقله 30 صيادا من قرية برج مغيزل، تعرض للغرق، وإن زورقين كان يستقلهما 6 ليبيين تمكنوا من انقاذ الصيادين ونقلهم إلى الزورقين ولكنهما تعرضا للغرق، فيما ادى الى مصرع 26 صياداً مصريا فيما تم انقاذ 4 صيادين تم علاجهم ونقلهم الى سجن منطقة الخمس.

جميع حالات الصيادين المنكوبين في تلك الكارثة صعبة ولا يجد ذووهم قوت يومهم لأن الصيادين هم العوائل الوحيدين

الصيادون الـ26 الذين لقوا حتفهم منهم: أحمد عبد القادر درويش وشعبان مصطفي درويش ومصطفي شعبان درويش ومحمد مصطفي درويش وأحمد شحاتة الإدكاوي

كما تضم القائمة، أحمد وحيد مصطفى الإدكاوي، وحسنين محمد جادو، ومحمود محمد داوود، ونادر السعيد شعبان، وحسن مرسي الشهيبي، والبرنس البرنس الصباغ، وجميعهم من قرية برج مغيزل.

 

 

*نجل أكبر معتقلة بمصر: أمي أقوى من سجانيها

أكد عثمان بشرى -نجل الحاجة وداد كمال أكبر معتقلة في سجون الانقلاب، التى أصدر قضاء العسكر بحقها أمس حكما بالسجن ثلاث سنوات- أن والدته أقوى من سجانيها، ومن قضاء العسكر، وأنها ستخرج قريبا مرفوعة الرأس.

وقال عثمان بشرى -في مداخلة مع قناة “مكملين” أمس الخميس-: “إذا حكموا على أمى بثلات سنوات سجن فأمي بفضل الله أقوى من أي سجان ومن كل قاض، وهم المسجونون، وأمي حرة

وأضاف “أملنا في الله أن تخرج في الاسئناف أو النقض، ونحن لا نخشاهم من عتاد وعسكر وجيش وقضاء ونفاق ظلم، فنحن معنا الحق، لنكسب الدنيا والآخرة بإذن الله“.

واختتم موجها رسالة لوالدته المعتقلة بسجن الأبعادية بدمنهور قائلا: “ربنا كرمك من وسع.. لأنه أراد أن يبتليك ليجعلك من المفلحين، وستخرجين قريبا مبتسمة ومنتصرة“.

كانت قد أصدرت محكمة جنايات الإسكندرية أمس حكما بالجسن على الحاجة وداد كمال بالجسن 3 سنوات، بزعم اتهمها بالانتماء لجماعة محظورة والمشاركة في إتلاف المنشآت العامة والتحريض على التظاهر وغيرها من التهم سابقة التجهيز.

يذكر أن قوات الانقلاب كانت داهمت منزل السيدة وداد كمال 55 سنة بمنطقة جليم بالإسكندرية، بتاريخ 16 مايو 2014، وقامت باعتقالها هي وابنتها شيماء بشرى وزوج الابنة محمد البحراوي -مخرج تليفزيوني- وتركوا أطفاله لدى الجيران، ثم أخلت سبيل الابنة فى اليوم التالي.

 

 

*إصابة 6 أمريكيين في انفجار عبوتين ناسفتين بسيناء

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون)، مساء أمس الخميس، عن إصابة 6 أمريكيين من بينهم اثنان من عناصر قوات حفظ السلام الدولية، جراء انفجار عبوة ناسفة في شمال شرقي سيناء

وقال متحدث وزارة الدفاع الأمريكية النقيب “جيف ديفيس”، في بيان له: “نحن على علم بإن أربعة أمريكيين واثنين من جنود حفظ السلام من قوة المراقبة المتعدة الجنسية قد أصيبوا اليوم (أمس) إثر انفجار عبوتين ناسفتين في شمال شرقي سيناء“. 

وأضاف أن “قوة المراقبة المتعددة الجنسيات قد أخلت الجنود، عن طريق الجو، إلى منشأة طبية، حيث تلقوا جميعهم العلاج من أصابتهم غير المهددة للحياة“. 

 

 

*اعتقال – سرقة – نصب – ترحيل – تحرش .. هذا ما قدمه نظام السيسي للإخوة السوريين

نستعرض أهم الانتهاكات التي تعرض لها الأخوة المهاجرين السوريين في مصر منذ الانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي :

  1. دخل السوريون مصر منذ مارس 2011، واعتبارا من 7 يوليو 2013 توقفت تصاريح الدخول
  2. اعتُقل عدة آلاف لانتهاء الإقامة وللإضرار بالأمن القومي، وتم التنسيق مع سفارة سوريا للقبض على المنشقين.
  3. كان بعض الضباط يساومون المعتقلين بطلب مبالغ مالية كبيرة مقابل ترحيلهم إلى تركيا بدلاً من تسليمهم لسلطات سوريا
  4. خلق إعلام النظام العسكري أجواءً من التحفز ضد السوريين، فاتهموهم بدعم الإخوان وتقديم نسائهم لجهاد النكاح، وحطم البلطجية محالهم
  5. فصلت مصر بين أفراد الأسرة الواحدة، بالترحيل العشوائي لبعضهم.
  6. فرَّ الآلاف عبر البحر، وغرق العشرات منهم. وضربت القوات البحرية قاربًا يبحر إلى إيطاليا في سبتمبر 2013 وقتلت رجلاً وامرأة. ولم تنج النساء والأطفال المقبوض عليهم من ركوب البوكس والاعتقال والتحرش بهن في ظروف قاسية بسبب أوراق الإقامة، كما يبدو في الصورة.
  7. أنشأ سماسرة الجنس مكاتب وهمية للتزويج في 6 أكتوبر، وامتُهنت كرامة السوريات وهُتكت الأعراض.
  8. حُرم عدد من أطفال سوريا من التعليم رغم صدور قرار بمعاملة طلاب سوريا معاملة المصريين.
  9. أُغلقت مراكز تعليم اللاجئين بدعوى عدم حصولها على تراخيص.
  10. استضافت تركيا 1.8 مليون لاجئ، ولبنان 1.1 مليونا، والأردن 628 ألفا، والعراق ومصر نحو ربع مليون. ثم فرضت الأردن ولبنان قيودًا على إقامة السوريين مثل إيجاد كفيل وتقديم عقد إيجار منزل. ودعَّمت الإمارات ومصر بشار، واحدة بالمال والثانية بالسلاح

 

 

*السيسي”يناقض نفسه.. يقتل المصريين ويتعاطف مع الطفل السوري الغريق!

في تصريح متناقض غلب عليه أسلوب “النحنحة” في الحوار مع التليفزيون السنغافورى قال عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري: “أن مصر بها أكثر من 90 مليون مواطن عمرهم ما هيتحولوا للاجئين فى العالم وهيفضلوا يعيشوا فى أمان وسلام.”

وعلق السيسى على واقعة غرف الطفل السورى بقوله: “شوفوا كام بيتقتل وبيغرق وبيموت من الهجرة كل يوم، مسؤوليتى إنى مخليش حد من أهل مصر يستنى أكل ولا حاجة من دول العالم، وعمرى ما هخلى مصر تبقى لاجئين”. 

الجدير بالذكر أن تصريح السيسي جاء متناقضا مع أفعاله منذ انقلابه الدموي على شرعية الرئيس مرسي حيث قام بفض مذبحتى رابعة العدوية والنهضة ورمسيس ، وأعطى الضوء الأخضر لقتل كل من يعارض انقلابه ، وقام بإعتقال كل من ينادي بعودة الشرعية ، وامتلئت السجون بالمعارضين ، واصدرت ضدهم أحكام قضائية مسيسة ولم يسلم الرئيس محمد مرسي من تلفيق القضايا واصدرت ضده حكما بالاعدام ومعه عدد كبير من جماعة الاخوان المسلمين ليتخلص من رموز الشرعية ولم يعطى فرصة لسفر او فرار من يعارضه بعد أن أصدر تعليماته بمنع السفر وادراج عدد كبير من رموز الشرعية على قوائم الانتظار

 

 

*بلومبرج”: انخفاض أسعار النفط يدفع السفن بعيدا عن مسار قناة السويس

اكدت  وكالة أنباء ” بلومبرج ” أن انخفاض أسعار النفط يدفع  بعض ناقلات النفط العملاقة التي تنقل الديزل و وقود الطائرات إلى تفضيل طريق رأس الرجاء الصالح بدلا من  استخدام قناة السويس .

و قالت الوكالة المتخصصة في الشؤون الاقتصادية : إن بيانات تتبع حركة السفن تظهر أن خمس سفن عملاقة سوف تقوم بتسليم الوقود المكرر في أكتوبر و سبتمبر  إلى أوروبا عبر الإبحار حول جنوب أفريقيا بدلا من استخدام  الطريق المختصر عبر قناة السويس في مصر ، كما أن انخفاض أسعار وقود السفن جعلت فكرة الرحلات الطويلة  تسيطر على فكر بعض الشركات الناقلة.

و أشارت الوكالة إلى أن  انخفاض العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 50 % منذ أغسطس  العام الماضي مع استمرار منظمة أوبك في ضخ المزيد من النفط أكثر من احتياج السوق فإن ذلك قد أدي إلى تفضيل  بقاء الوقود في البحر فترة طويلة أثناء نقله لأن أسعاره في المستقبل ستكون أفضل من الحالية .  

و نقلت الوكالة عن  “نيكولاي استافسث” المحلل المتخصص في النقل البحري  القول ” هناك طلب ضخم لنقل النفط عبر مسافات طويلة جداً

و أشارت الوكالة إلى أن الرحلات الطويلة تساعد ملاك السفن على تشغيل سفنهم لفترة أطول كما تساعدهم أيضا في خفض امدادات الأسطول بالإضافة إلى فرصة بيع منتجاتهم في الطريق.

 

 

*39 مليون جنيه خسائر شركة مصر للألومنيوم بسبب قطع الكهرباء

أكد تقرير للجهاز المركزى للمحاسبات أن شركة مصر للألومنيوم خسرت بالقطاعات الإنتاجية المختلفة نحو 39.428 مليون جنيه؛ بسبب انقطاع التيار الكهربائى نتيجة حدوث أعطال بالشبكة القومية الموحدة في أبريل 2014.

وأوضح التقرير الذي أصدرة الجهاز اليوم أن الأعطال تسببت في تلف بعض أجزاء الماكينات والمعدات وتكلفة توقف بعض مراحل الإنتاج من الأجور والمصروفات وتكلفة إعادة التشغيل لبعض خطوط الإنتاج.

وأضاف أن قيمة العمرات المرسلة لخلايا الإنتاج بلغت خلال الفترة من 1/7/2014 حتى 31/3/2015 نحو 92.571 مليون جنيه، بخلاف ما تم رسملته خلال العام المالى 2013/2014 والبالغ نحو 119.799 مليون جنيه، بحسب فيتو.

وأظهر التقرير أن الشركة ردت على تقرير المركز المالى في ديسمبر 2014، بأن المركز المالى تأثر بقيمة المستخدم من الأملاح الفلوريدية والكروت الإلكترونية وقطع الغيار والزيوت، ولم ترد الشركة بشأن تسوية الخسائر الناجمة عن انقطاع التيار، وأن الخسائر الناتجة عن الحريق الذي نشب بماكينة الدرفلة وصل إلى مليون و300 ألف جنيه على الرغم من أنها ردت على التقرير المالى، بأن الحريق لاحق لتاريخ المركز المالى، وأنه تم الحصر للتعويض من شركة التأمين.

 

*2367 انتهاكًا ضد الطلاب في عام 2015

كشف مركز عدالة للحقوق والحريات في تقريره السنوي الإحصائي أن 2367 انتهاكًا وقع من قبل وزارة الداخلية الانقلابية، والقضاء العسكري، وإدارات الجامعات في حق الطلاب، في العام الدراسي 2014 – 2015 .

جاء في التقرير الذي نشرته الصفحة الرسمية لمركز عدالة، اليوم، أن 1055حالة تم اعتقالها تعسفيًّا من داخل الجامعة، أو الشارع، أو المنازل، وأن 285 حالة تم مداهمة منازلها والقبض والتفتيش بدون إذن نيابة.

وذكر التقرير أن 267 حالة وقعت ضحية الاختفاء القسري على يدي قوات شرطية ومعاونيهم، وأن 183 حالة “بنين وبنات”، تم إحالتها إلى النيابات والمحاكم العسكرية.

وأفاد بأن 25 حالة وقع فيها اقتحام لقوات شرطية للحرم الجامعي والمدينة الجامعية، وأن هناك 24 حالة قتل خارج إطار القانون للطلاب بالشارع وبمحيط وداخل الجامعة.

وأوضح مركز عدالة أن 5 إصدارات وتعديلات لقوانين وقعت من أجل تقليص مساحة الحريات داخل الجامعة، وتم منع 78 حالة من الطلاب المحبوسين احتياطيًّا والعقوبة من أداء الامتحانات، كما أن هناك 445 حالة فصل تعسفي للطلاب بقرارات مجالس التأديب، ورئيس الجامعة.

 

*الدقهلية.. أسرة الطالب المختطف محمد الدياسطي تطالب بالكشف عن مصيره

 قالت أسرة المعتقل محمد الدياسطي إن ابنها لا يزال مختفيًا قسريًّا منذ اقتادته قوات أمن الانقلاب إلى جهة غير معلومة قبل أربعة أيام.
وأضاف بيان صادر عن أسرة الطالب نشرته صفحة “اكسر كلابش” المعنية بالشأن الحقوقي، اليوم، أن قوات أمن الانقلاب بالدقهلية اختطفت الطالب يوم الثلاثاء 1 سبتمبر 2015 وتم اقتياده إلى جهة مجهولة ولا يُعلم مكان احتجازه حتى الآن.
ووصف البيان ذلك بجريمة ضد الإنسانية طبقًا لنص المادة 5 من الاتفاقية الدولية لحماية جميع الأشخاص من الإخفاء القسري.

 

*الإسكندرية.. الانقلاب يرفض علاج الطالب المعتقل “عز الدين عبدالفتاح

كشفت أسرة الطالب القاصر المعتقل “عزالدين عصام عبدالفتاح” أن معلومات غير رسمية أكدت أن قوات أمن الانقلاب تمنع نجلها طالب الصف الأول الثانوي من فك خياطة جرح بذراعه من 16 غرزة.
وقالت الأسرة في بيان نشرته صفحة مؤسسة “إنسانية” اليوم: إن نجلها اعتقل أثناء ذهابه إلى طبيب للعلاج، بمنطقة سيوف بالإسكندرية بتاريخ 28 أغسطس 2015.
وتابعت أن المعلومات التي وصلتها أكدت أن نجلها موجود بالدور الرابع بمديرية أمن الإسكندرية المعروفة باسم “سلخانة الدور الرابع“.
وحملت أسرة “عز الدين” جهاز داخلية الانقلاب مسؤولية سلامته، واصفةً ما حدث لنجلها بأنه إخفاء قسري منذ أسبوع دون أن معرفة مصيره.

 

*تعذيب قاصر بقسم المطرية.. والتهمة صورة الرئيس مرسي

قالت مؤسسة إنسانية: إن الطالب القاصر “علي سعيد رزق محمد فرج” تعرض للتعذيب الشديد والصعق بالكهرباء داخل قسم المطرية؛ ما أدى إلى تدهور وضعه الصحي وإصابته بكهرباء زائدة في جسده.
وبحسب توثيق المؤسسة يبلغ “علي” من العمر 16 عامًا، ويدرس بالصف الأول الثانوي، ويُقيم بمنطقة المطرية.
كانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلته من منزله 16 يوليو 2015 بعدما اقتحموه واعتدوا عليه بالضرب والسب أمام أسرته، واقتادوه إلى قسم المطرية؛ حيث تم تعذيبه وصعقه بالكهرباء؛ ما تسبب في إصابته بإغماءات متكررة، وزيادة نسبة الكهرباء في جسده.
وتجدد النيابة العامة حبسه كل 15 يومًا وتوجه إليه تهمة ملفقة تتمثل في حيازة صورة للرئيس محمد مرسي، ودبوس يحمل إشارة رابعة، كما يواجه تهم محاولة قلب نظام الحكم.
وقدمت أسرته شكاوى إلى المحامي العام والنائب العام، لكن دون استجابة.

 

*بلومبرج: هبوط العملة الصينية يخنق مصر

قالت شبكة “بلومبرج” المتخصصة في الشئون الاقتصادية أن تخفيض قيمة العملة الصينية “اليوان” يضغط على مصر بشدة ويسهم في انتعاش السوق السوداء للدولار.

وفي تقرير أعده محررها أحمد نعمت الله الخميس  بعنوان «خفض قيمة اليوان الصيني يخنق مصر» تقول الشبكة «عادت السوق السوداء للدولار إلى شوارع القاهرة للمرة الأولى منذ أبريل، مما يشير إلى أن المستثمرين والشركات يراهنون على أن سعر الصرف الرسمي للجنيه ( 7.83) مقابل الدولار لم يعد يمثل قيمته الحقيقية”.

 ويضيف التقرير «إذا كانت تلك الإشارة صحيحة، فإن مصر قد تتبع الدول الأخرى مثل كازاخستان وفيتنام اللتين أجبرتا على خفض عملاتهما بعد صدمة الصين وانخفاض قيمة اليوان الصيني في 11 أغسطس”.

 وتنقل الشبكة عن عمر الشنيطي، المدير الإداري في بنك الاستثمار مالتيبلز جروب”، قوله: «”تخفيض قيمة العملة الصينية تدفع جميع الأسواق الناشئة لفعل الشيء نفسه للحفاظ على قدرتها التنافسية، وهو ما يترك مصر بدون خيار سوى أن تحذو حذوها”.

وأشار إلى أن «تباطؤ وتيرة تعافي قطاع السياحة والاستثمار الأجنبي المباشر بالإضافة إلى تزايد تسييل الديون الحكومية، جميعها عوامل تسهم بدورها في إضعاف قيمة الجنيه». 

 

*بالأسماء.. 1920 سنة سجنا لـ119 من رافضى الانقلاب بهزلية كنيسة سوهاج

قضت محكمة جنايات سوهاج، أمس، بالسجن على 119 من رافضى الانقلاب فى الهزلية التى تعرف إعلاميا بقضية الكنيسة، بمجموع 1920 عاما “سجن”، حيث قضت المحكمة بالمؤبد على 31 و57 بالسجن المشدد 15 عاما, كما قضت على 31 آخرين بالسجن المشدد 10 سنوات.

كما قررت المحكمة إلزام المعتقلين المحكوم عليهم بالسجن المؤبد و15 سنة مشدد”، بدفع قيمة التلفيات ووضع جميع المعتقلين تحت مراقبة داخلية الانقلاب ثلاث سنوات,
يذكر أن 68 معتقلا على ذمة القضية معتقلون منذ ما يقرب من عامين في سجون الانقلاب.

ننشر أسماء المحكوم عليهم ظلما فى القضية وهم:
1-
نور الدين مجاهد عبد العال المنشاه (معتقل )
2-
شيخون محمدين محمد المنشاة
3-
عبد الله محمود عمر
4-
شمس الدين أحمد عطا المراغة (معتقل)
5-
مجري النيل محمد محمد سوهاج (معتقل)15 سنة
6-
السيد محمد علي موسي طهطا (معتقل)
7-
مهران محمود رضوان – المراغة (معتقل)
8-
رفعت موسي شرف – طهطا (معتقل )
9-
ناصر السيد عيسي – المنشاه (معتقل)
10-
علاء محمد أحمد ابراهيم (معتقل)
11-
محسن أحمد ابراهيم (معتقل)
12-
فؤاد سعيد فؤاد عبد الحافظ -سوهاج (معتقل)15 سنة
13-
مصطفى سعد الدين- سوهاج (معتقل)
14-
محمد صلاح محمد عطية- جهينة (معتقل) مؤبد
15-
عبد المحسن أحمد عبد المحسن -المراغة (معتقل)15 سنة
16-
ياسر أحمد عبد الرحيم على – المنشاه (معتقل)
17
إسلام أحمد مصطفى رمضان – سوهاج (معتقل) 15 سنة
18
ممدوح سلام سيد علي – طما (معتقل)
19
عمر عبد الفتاح خليل -سوهاج (معتقل)
20
أيمن محمود قاسم (معتقل)
21
ناجي توفيق عبد العزيز
22
عبد الحميد تمام
23
مؤمن أحمد محمد أحمد – العسيرات (معتقل)
24
محمد أحمد عبد اللاه رضوان – العسيرات (معتقل)
25
مصطفى عبد الصمد
26
صلاح محمد عبد الكريم-سوهاج (معتقل)
27
عمر محمد عبد العال محمد -سوهاج (معتقل)
28
أحمد جلال محمد -سوهاج (معتقل)
29
حاتم حمدي علي خليل- سوهاج (معتقل)
30
أحمد رجب سيد على – طما (معتقل)
31
السيد سعد الدين محمد ابراهيم -المراغة (معتقل)
32
أحمد مصطفى محمد السيد -سوهاج (معتقل)
33
محمد محمود عبد الله – المراغة (معتقل)
34
ياسر ربيعي محمود -أخميم (معتقل)
35
السيد علي السيد -المراغة (معتقل)
36
محمد عبد الغني محمد عبد الصمد -دار السلام (معتقل)
37
محمد العربي خلف -سوهاج (معتقل)
38
عبد الله على يوسف محمود – طهطا
39
السيد عبد الله السيد – طهطا
40
يوسف علي يوسف – طهطا
41
محمود عبد الله محمود
42
حمدي محمود عبدالكريم ( معتقل) 15 سنة
43
عمر حامد تمام
44
هاني مصطفي محروس طهطا
45
طه حسين علي حسين سوهاج
46
منصور محمد عبد الهادي المنشاة (معتقل) 15 سنة
47
فهد عبد النبي أحمد ( معتقل) 15 سنة
48
كمال حسين محمد عبد النعيم – أخميم (معتقل)
49
عبد الله خلف أحمد
50
محمد حسن عزيز حسني
51
عنتر إبراهيم أحمد – المراغة (معتقل)
52
أحمد راشد محمد جمال – المراغة (معتقل)
53
عادل أحمد محفوظ -المراغة (معتقل)
54
علي عطا الله إسماعيل-سوهاج (معتقل)
55
طارق كامل آدم
56
أشرف عز العرب إبراهيم
57
محمد محمود نفادى
58
خليفة محمود خليفة
59
حمدي مصطفى مهران
60
حسني محمد عبد الواحد
61
عبد السميع عطا الله إسماعيل سوهاج
62
أحمد علاء الدين أحمد سوهاج (معتقل) 15 سنة
63
ناصر محمد عوض سلام سوهاج (معتقل) 15 سنة
64
صلاح محمد عبد الراضي
65
السيد محمود أحمد عثمان المراغة
66
محمد فاروق محمدين سوهاج
67
محمود أحمد السيد (معتقل) 15 سنة
68
عصمت فؤاد سوهاج مطارد
69
شعبان الردمللي عبد الراضي مطارد
70
عماد محمد مرسي
71
أمجد خلف عبد الله
72
أحمد محمود السيد
73
أحمد محمود محمد
74
محمد محمد عبد الفتاح طهطا (معتقل) 15سنة
75
عادل رأفت محمد
76
خالد مرسي
77
أمين علي محمود رشوان
78
فتحي محمد عبد العزيز سوهاج
79
أحمد محمود رمضان
80
حسام الدين محمد أمين سوهاج (معتقل) 15 سنة
81
محمد عبد اللطيف
82
سمير رمضان محمد
83
القذافي محمد حسن
84
علاء خلف الخطيب
85
مدحت محمود إبراهيم الصلعا
86
جبريل محمد محمود
87
علي إبراهيم احمد إبراهيم
88
السيد عبد الحفيظ عبد الصبور
89
عامر رمضان علي
90
علي عبد الرحمن عبد الله منصور سوهاج
91
جاد النزهي السيد حسن سوهاج
92
السيد البدري عبد الله سوهاج
93
همام علي يوسف سوهاج
94
محمد السيد سليمان سوهاج ( معتقل) 10 سنوات
95
حامد مبارك علي المنشاة (معتقل) 10 سنوات
96
خالد طوسون أحمد سوهاج (معتقل) 10 سنوات
97
حسن سليم حسن سوهاج (متوفى)
98
السيد على إبراهيم محمد سوهاج 10 سنوات
99
محمد عبد الكريم مصطفي سوهاج (معتقل) 10 سنوات
100
السيد عبد الله السيد شطورة
101
محمد أحمد الشرقاوي جرجا
102
عاصم عبد الوهاب محمد سوهاج
103
عبد الراضي عوض العارف سوهاج
104
محمد خلف حسين (معتقل) 15 سنة
105
السيد علي موسى 15 سنة
106
رضا عبد الله رضوان طما
107
علي الشاذلي بدوي جرجا
108
مختار أحمد محمد سوهاج (معتقل) 10 سنوات
109
علي محمد عبد الغفار سوهاج
110
محمد أحمد محمد عبدالله العسيرات
111
أشرف حسين علي حسن جهينة
112
ناصر حسن احمد حسن
113
خيري علي ابراهيم
114
علاء محمد أحمد إبراهيم (معتقل) مخلى سبيله
115
محمود بخيت عبد الواحد شطورة.

 

 

*النور “عاريًا” أمام البرلمان.. وأحزاب 30 يونيو تشعر بـ”القرف

نتطلع للحصول على 15% من مقاعد البرلمان المقبل”.. هكذا صرح يونس مخيون، رئيس حزب “النور” الضالع في الانقلاب العسكري، مع فتح الترشح لانتخابات برلمان العسكر، والمزمع إجراؤها منتصف أكتوبر المقبل.

ومع تنكر رفاق 30 يونيو للنور، علل “مخيونتدني تطلعات الحزب في الانتخابات المقبلة، إلى استغلال أطراف لاسم “السيسيلإشاعة تلقيها دعما من الدولة من الجهات الأمنية، مشيرا إلى أن الأموال ستكون عاملا مؤثرا جدا في الانتخابات المقبلة، في ظل النظام الانتخابي الحالي، حيث تسيطر العصبية والقبلية على مقاعد الفردي.

حالة قرف تشعر بها أحزاب الانقلاب تجاه حزب النور، تتزامن مع رفضها التحالف معه؛ خاصة قائمة “في حب مصر” برئاسة سامح سيف اليزل، التي تعد القائمة المدعومة بقوة من الدولة للحصول على الأغلبية المطلقة في الانتخابات المقبلة، فضلا عن تزامنها مع تعرضه لحملة إعلامية شرسة، تطالب بحله بدعوى أنه “حزب ديني”، حيث دشن عدد من الشخصيات العامة ورموز الأحزاب، حملة بعنوان “دولة مدنية “للمطالبة بحل الأحزاب الدينية وفي مقدمتها “حزب النور“.

وضمت تلك الحملة عددًا من الشخصيات من بينهم: اليسارية كريمة الحفناوى، والبرلماني السابق ومؤسس تحالف العدالة الاجتماعية الانتخابي جمال زهران، ونجيب جبرائيل رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان ، والبرلماني السابق حمدى الفخرانى، وياسر قورة رئيس حزب المستقبل “أحدث المنضمين للحملة”، وإيناس عبد الدائم رئيس دار الأوبرا المصرية، والخبير الاقتصادي صلاح جودة، بالاضافة إلى الكاتب سمير غطاس، ومظهر شاهين، وثروت الخرباوي.

ولم تقف محاولات الأحزاب الأخرى لإقصاء حزب النور، بعد انتهاء دوره في مشهد 3 يوليو، بل شملت أيضا التقدم بـ 4 دعاوى قضائية للقضاء الإداري للمطالبة بحل الحزب، وأعلن ما يعرف بتيار الاستقلال وتكتل القوى الثورية، رفع دعاوى قضائية ضد الحزب، إلا أنه تم رفض تلك الدعاوي من جانب المحكمة الإدارية العليا، في موقف متناقض مع أحكام سابقة بحل أحزاب مماثلة، تنضوي تحت راية تحالف “دعم الشرعية ورفض الانقلاب“.

وأمام هذه الحملة التي يصفها حزب النور بـ”الإقصائية”، لم يجد الحزب أمامه سوى الانزواء على نفسه، وخوض الانتخابات منفردا، وأعلن شعبان عبد العليم، أمين عام مساعد الحزب، خوض الحزب للانتخابات البرلمانية منفردا، دون تحالف مع قوائم أو أحزاب بـ4 قوائم على مستوى الجمهورية، فضلا عن المنافسة بنسبة 80% من المقاعد المخصصة للفردى.

فيما اتهم رئيس الحزب يونس مخيون، باقي الأحزاب والقوائم إلى السعي لإقصاء حزبه، لأنه المنافس الحقيقي لهم على الأرض، مشيرا إلى أن البرلمان المقبل سيكون سيكون أشبه بما كان عليه الحال أيام مبارك، وإلى أنه سيكون مهددًا بالحل فى أى وقت بعد تعديلات أحكام المحكمة الدستورية الأخيرة.

ويري مراقبون أن العامل الأساسي لتراجع النسبة، التي سيحصل عليها الحزب في الانتخابات المقبلة، يتمثل في فقدانه شريحة كبيرة من قاعدتة الشعبية بالشارع، جراء مشاركته في مشهد انقلاب 3 يوليو، وتأييده لما يقوم به نظام السيسي بحق المعارضين من المنتمين للأحزاب الأخرى ذوي التوجه الإسلامي، معتبرين أن نسبة ال 15% التي يتطلع إليها الحزب تعد بمثابة حلم بعيد المنال.

ويقول القيادي في الجبهة السلفية، مصطفى البدري: إن حزب “النور” فقد كثيرًا من قاعدته الشعبية بعد خروجه عن التيار الإسلامي من الأساس، جراء خروجه عن الإجماع على رفض الانقلاب على الرئيس مرسي، مشيرا إلى أن الحزب” اتخذ مسارا يرغب فيه بتحقيق مصلحته الشخصية فقط، دون النظر إلى القضاء على الثورة والتيار الإسلامي، من قِبل النظام الحالي

 

*بالأرقام.. السيسي يطيح بمصر خارج مؤشرات الحياة العالمية

هذا ما جناه الشعب المصري من حكم السيسي…والقادم أسوأ…كلمات وصف بها مراقبون خالة مصر وفق المؤشرات العالمية التي لا تعرف المخاباة ولا التهليل الاعلامي، كما يحرص اعلام مصر الموالي للسيسي على تصويرها كجنة للانسانية، فيما الواقع أسود وقاتم
أمس، خرجت مصر من التصنيف العالمي لـ”جودة الحياة”، الذي أصدره معهد انترنيشنز” للعام 2015، ، واختار التقرير 64 دولة من بين 195 دولة..
ويعتمد المؤشر على عدة معايير منها طرق قضاء أوقات الفراغ، والسعادة الشخصية، والقدرة على السفر والتنقل بشكل سهل، والصحة والأمن والرفاهية، ويندرج المؤشر ضمن عدة مؤشرات صدرت في دراسة شاملة من 234 صفحة.
حلت سنغافورة في المقدمة، وبعدها الإكوادور، ثم النمسا، فسويسرا، وبعدها البرتغال.
وحلّت الإمارات في المركز الـ21، وجاءت الكويت في نهاية قائمة الدول العربية بالمؤشر.
وحصلت البحرين على المركز الـ47، تلتها عمان، ثم قطر في المركز 56، وبعدها السعودية في المركز 62، ثم نيجيريا.
كما غابت دول شمال إفريقيا عن التصنيف.
وفي الفترة الأخيرة، رصد مراقبون للشأن المصري ، احتلال مصر المراكز الأخيرة في التصنيفات الايجابية في مجالات الاقتصاد والأمن والتعليم، فيما تحل غالبا في مقدمة تصنيفات الظواهر السلبية كالفساد والتحرش الجنسي وانتشار الجريمة

وخلال الفترة من 3 يوليو 2013 ، أظهرت التقارير والتصنيفات الدولية تراجع مصر بصورة ثابتة، رغم اعلان الحكومة عن أرقام وسياسات واحصاءات تظهر التقدم والرخاء الاقتصادي والمعيشي
في مؤشر التنافسية العالمية، الذي أصدره المنتدى الاقتصادي العالمي،  أظهر تراجع ترتيب مصر في كثير من القطاعات للعام 2014 – 2015، ويستند إلى أداء دول العالم في ثلاثة مجالات أساسية، هي المتطلبات الأساسية، ومحفزات الكفاءة، وعوامل الابتكار والتطور.
كما نشر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في يوليو الماضي، بيانا حول ترتيب مصر على مستوى العالم في المؤشرات الدولية المختلفة لعام 2015، أظهر تراجعا كبيرا في كل المجالات.
واحتلت مصر المرتبة 142 عالميا من بين 144 دولة، كأكثر الدول عجزا في الموازنة العامة للدولة، وحلت في المرتبة 119 ضمن 144 دولة في التنافسية؛ حيث تفوقت عليها دول أفريقية مثل أثيوبيا وليسوتو والرأس الأخضر وساحل العاج، وجاءت في المركز 130 في قائمة أكثر الحكومات تبذيرا، والمرتبة 121 في جودة خدمات الشبكات الكهربائية.
واحتلت مصر الترتيب 140 من بين 144 دولة في مؤشر كفاءة سوق العمل لعام 2014-2015، والترتيب 118 في مؤشر كفاءة سوق السلع للعام ذاته.
كما أعلن الاتحاد العربي لتنمية الموارد البشرية، أن مصر احتلت المرتبة 112 في استقرار بيئة الأعمال من 189 دولة حول العالم.
وجاءت مصر في المرتبة 127 في معدل انتشار الجريمة، والمرتبة 140 في الأمن العام، والمرتبة 142 في التكلفة الناجمة عن “الإرهاب” على الاقتصاد، والمرتبة 137 بين 162 دولة حول حالة السلام.
كما احتلت مصر المرتبة 135 من بين 158 دولة في مؤشر “السعادة”، وحلت المرتبة الخامسة في مؤشر البؤس العالمي.
واحتلت مصر المركز 110 من بين 187 دولة في مؤشر التنمية البشرية لعام 2014.
كما نشرت ثلاثة معاهد غربية، هي “كاتو” و”فريزر” و”الليبراليين” التابع لمؤسسة “فريدريتش نومان للحرية”، تقريرا دوليا حول حقوق الإنسان حول العالم، في منتصف أغسطس الماضي ، أظهر احتلال مصر للمركز 136 من بين 152 دولة، وفقا لقوة القوانين والأمن وحرية إنشاء التنظيمات السياسية والدينية وحرية الصحافة والتعبير.
كما احتلت مصر الترتيب 158 من بين 180 دولة في مؤشر حرية الصحافة لعام 2015.
وعلى الصعيد العسكري، تراجع ترتيب الجيش المصري إلى المركز 18 على مستوى العالم، متراجعا خمسة مراكز، وفقا لموقع “جلوبال فورس باور” المتخصص في الشؤون العسكرية، لعام 2015، وبفارق سبعة مراكز عن الجيش الإسرائيلي الذي جاء في المركز 11.
وفي نفس السياق جاء النظام القضائي المصري في المرتبة 86 من بين 120 دولة حول العالم من حيث سيادة القانون، بحسب ما أوردته إدارة مشروع “سيادة القانون حول العالم” التي تتخذ من واشنطن مقرا لها.
وفي يونيو الماضي، أعلن “مشروع العدالة العالمي”، الذي يعتمد على مدى سيادة القانون في الدولة من وجهة نظر مواطنيها- عن احتلال مصر الترتيب 86 في مؤشر سيادة القانون من بين 102 دولة لعام 2015.
كما احتلت مصر المركز 105 على العالم في مدى كفاءة التشريعات القانونية في حل النزاعات بين المواطنين.
وفي المجال العلمي، احتلت مصر المركز الأخير عالميا في جودة إدارة المدارس، والمرتبة 136 من بين 144 دولة في جودة التعليم، والمركز 120 في الابتكارات والاختراعات.
أما في مؤشر التعليم العالي والتدريب لعام 2014–2015، فوصلت مصر إلى الترتيب 111 من بين 144 دولة، كما تراجعت إلى الترتيب 113 دوليا من بين 144 دولة في الابتكار والتطوير.
وتراجعت مصر إلى المركز 119 من بين 144 دولة في تحقيق المتطلبات الأساسية للمواطنين، وخاصة الصحة والتعليم الأساسي لعام 2014 – 2015.


تقدم للوراء

من جانب آخر، أعلنت منظمة “الدفاع عن حقوق المرأة” الدولية، في أغسطس الماضي،  احتلال مصر المركز الثاني عالميا في انتشار ظاهرة التحرش الجنسي، حيث وصلت نسبة التحرش الجنسي للنساء المصريات إلى 64%.

كما احتلت مصر المركز الأول عالميا في انتشار ظاهرة ختان الإناث.

وفي نهاية شهر يونيو الماضي، أعلنت منظمة الصحة العالمية عن احتلال مصر المركز الأول عالميا من حيث أعداد ضحايا حوادث الطرق، بأكثر من 13 ألف قتيل و60 ألف جريح، بحسب إحصائيات لعام 2014، الذي شهد وقوع أكثر من 10 آلاف حادثة، بلغت خسائرها نحو ملياري دولار.

 

*رسالة مسربة من مؤسس ألتراس ربعاوى بعد إحالة أوراقة للمفتى: اعترفت خوفًا على أمى وأخواتى

كشفت الرسالة المسربة من الطالب “مصطفى حمدى” عن حجم الانتهاكات التى تعرض لها داخل مقارات ما يسمى الأمن الوطني “أمن الدولة” سابقاً، والتهديدات التى تلاقها حتى يعترف بما لا تملك يداه قبل اعتقاله أو بعده..
وجاءت رسالة طالب الإعلام التي يقص فيها عن العذاب الذي تعرض له علي أيدي أمن الدولة وإجباره علي الاعتراف بتهم لم يرتكبها ولم ينس مصطفي أن يقدم الشكر لكل من ساعده في محنته.

وجاءت نص الرسالة كالتالي:

بداية أشكر كل من وقف بجانبي وأرجو من الله عز وجل أن يأجره ع هذا العمل ( دوله الظلم لا محالة إلي زوال بإذن الله). اسمي مصطفي حمدي عاطف عندي 27سنه طالب ف كليه الإعلام جامعة القاهرة ومعتقل من 24-3-2014 وحاليًا  أنا في  سجن القناطر تهمتي تأسيس ‫#‏ألتراس_ربعاوي وحريق مبني النيابه الإدارية بـ 6 أكتوبر.

  ” بداية  كنت ساكن ف مدينه 6 أكتوبر من أجل دراستي في  الجامعة وكنت أعمل لأن معروف عني إني مش بحب أخد مصاريفي من والدي.. فذهبت إلي عملي الجديد وهو مسئول الكافية في الجامعة الكندية وبعد يومين تقريبا من عملي هناك، تم القبض علي في عملي فتم اصطحابي وأنا أتسأل عن سبب القبض علي قال لي  الظابط (مافيش حاجة رئيس الجامعة هيسألك عن حاجة كدا وهترجع تاني قولتلهم ماشي ).

فجأه لقيت نفسي برا الجامعة ولقيت المخبرين والمباحث اللي معايا كان عددهم 3 خدوني برا الجامعة ومسكوا فيا يطريقة غريبة المهم قالوا لبعض يلا هاتوه علي  عربيه الباشا ببص علي  الباشا لقيت عربية ملاكى ماركه “BMW” فضي اللون  وكان اللى فى العربية رئيس مباحث القسم والمعاون و3 مخبرين, أنا مش فاهم فى إيه المهم خدونى، وطلعوا على الشقة اللى أنا فيها ما أعرفش عرفوا مكانها فين ازاي .

ويستكمل مصطفي سرد حكايته ”  المهم طبعا طلعنا الشقة وكسروا باب الشقة مع أنى معايا المفتاح وقولتلوا معايا المفتاح ..قاللى أسكت “يا ابن ……..وطبعا ضرب ضرب لقيت معاون المباحث رئيس المباحث بيقولى ده أنا هاكسر عينك طول العمر، وبعدها بيقولى تحب أريحك بصيت له وسكت لقيته بيعدها تانى ..وطلع السلاح “طبنجية ” وبيقولى للى معاه طلعلى كاتم الصوت يابنى وعادها تانى تحب أريحك, المهم ضربنى بظهر السلاح على كتفى وشتمنى ، وقاللى يلا يلا خدوه وإحنا خارجين من الشقة ضرب وشتيمة لحد ما خرجنا من الشقة وقدام الشقة لقيت ظابط تانى بيقولى لأ ده إنت قاعد معانا شوية مطول يعنى كل ده وأنا فى ذهول المهم لأول مره فحياتى “إتكلبشونزلت الشارع وركبنا العربية بتاعت الباشا وسط ذهول كل من فى الشارع لحد ما كان فى واحد قال كامة كده تريقة يعنى قال “هو فى إيه  ابن لادن ده ولا إيه” .

حفلة في أمن الدولة  بـ 6 أكتوبر

ويستكمل مصطفى:”وركبنا ومشينا روحنا على قسم أكتوبر أول فى الحى السابع ودخلنا وبدأت الحفله : دخلت غرفة كده بتاعت عساكر أمن مركزى وإتكلبشت في الباب الحديد اللى في الأوضة بطريقة مش عارف أوصفها بصراحة  بس كل اللى أقدر أقوله أنى كنت متكلبش من ظهرى …وما كنتش واقف على رجلى كلها كنت واقف على مشط رجلى لمده 6 ساعات المهم قولتله عاوز أصلى قالى لأ في الأول .  بعد ما قعدت  أقوله دى صلاة  عاوز أصلى بقولك ،  قالى لا ، قلت له  طيب هدخل الحمام قالى طيب فكه”وهاتوه . 

المهم دخلت الحمام والباب كان مفتوح المهم أتوضيت بالمره والعسكرى صلى بسرعه يلا كده..  قولتله تسلم صليت ورجعت اتكلبشت كانت كتافى إتخلعت تقريبا ، دخلت لحظه التحقيق فبسأل الحرس بقوله هو في  تعذيب قالي يابني تعذيب ايه ده كلام افلام.

المهم دخلت مكتب رئيس المباحث لقيت راجل كبير في السن قاعد علي  المكتب اللي عرفته بعد كدا انه “رئيس مباحث القطاعوقالي ايه بقي اللي مشاك ف السكه دي؟ قولتله سكه ايه؟ قالي المظاهرات قولتله انا نزلت 25 يناير ومليش في  السياسه اصلا راح فجأه شتمني ب أمي وقالي ورحمه امي لهوريك فبعت للحرس قالو خدوه ولما اطلبه هاتوه بس وقعدت برا شويه راح الحرس نادي عليا كنت متكلبش .
قبل ما ادخل لقيتة بيغمينى قولتله هو فى إيه اللى هيحصل قالى متخفيش ..دخلت لقيت أصوات ناس كتيره أهلا “يا … أمك ” المهم لقيت واحد مسكنى وقالى تعالى يا حبيبى راح لقيت واحد مسكنى وقاللى تعالى يا حبيبى راح رفع التيشرت من على بطنى وضربنى على بطنى,, فجأه بس وراح قلعنى هدومى كلها كيوم ولدتنى أمى ” وبدأ الضرب فيا وهو واللى معاه وشتائم ..وبدأت أسمع صوت كهرباء “اليكتريك “فعلا مفيش ثوانى بدأو يكهربونى بيه فى كل حته فجسمى وكل المناطق الحساسة كلها كل حته كل مكان .
وأنا أقولوهم أتكلم أقول إيه كل ده وأنا متكلبيش خلفى المهم قالولى إنت بتصلى من أمتى قولتله من صغرى قالى من كام سنه “يا……امك” قولتله عشر سنوات تقريبا قالى “A7A” عشر سنين يعنى ملتزم قولتله فى أية كل ده وأنا نايم على الارض متغمى ومتكلبيش ..قالى حافظ كام سورة من القرءان قلتله 15جزء ضربنى وكهربنى تانى وقالهم لبسه هدومه وخدوه ولما أطلبه تجيبه رجعت الحجز تانى وبعد شويه الباشا طلبنى تانى ..دخلونى الاوضه تانى وأنا متغمى حصل معاية نفس اللى حصل اول مرة بس المره دى طويله شويه ..


وبعده ركبنا عربيه مجنتش عارف انا رايح فين وعرفت بعدها انى كنت فى جهاز أمن الدولة بأكتوبر  ، المهم العربيه وقفت ونزلت وفضلنا ما شيين وطلعنا سلالم كتير لحد ما دخلت مكان واتقفل علية باب اتكلمت محدش رد ، عرفت اني لوحدي في  الغرفه وبعد شويه نمت علي نفسي ،شويه والباب اتفتح لقيت واحد بيقولي ايه يادرش انت عملت ايه يبني عشان يجبوك هنا ،قولتله معرفش والله قلتله احنا فين اصلا قالي مش مهم تعرف قالي انت عارف انت هنا ليه؟ قلتله مش عارف وياريت اعرف عشان ارتاح وبعدها قالي هتعرف كل حاجه بعدين وكانت طريقه كلامه غريبه سابني ومشي كل ده وانا لسه متغمي والمكان كان بارد جدا وبعدها الباب اتقتح تاني وواحد تاني جه لان صوته كان مختلف .

سألني انت اخوان يامصطفي قلتله اقسم بالله مش اخوان ولا عيلتي اخوان …قالي طب بتنزل مظاهرات ليه قلتله عشان واحد صاحبي مات ومن ساعة  قانون التظاهر وانا منزلتش خالص قلتله بس ده اللي عندي وخدني ودخلني غرفه بارده جدا قالي انها التلاجه وسابني شويه بدون ملابس نهائي ورما عليه ميه والمراوح اشتغلت.. انا كنت متلج وقعدت كدا فتره طويله لحد ماعملت” حمام ع نفسي” بعدها الباب فتح والمراوح اتقفلت وقالي ها هتتكلم وساعتها مكنتش قادر اتكلم ، قعد يسألني عن بعض الاشخاص قلتله  معرفش حد منهم سابني شويه تاني ونمت علي  نفسي من التعب ،وكل اللي قدرت اعمله اني اصلي وبعدها واحد تاني خالص جه وخدني وانا عريان لسه قلتله عاوز البس..


وخدني مكان تاني حسيت فيه بدفا شويه،  ولقيته بيسألني انت مين اللي بيمولك وبصرف عليك ؟؟؟قلتله انا بشتغل وبصرف ع نفسي قالي لاياض مكافح ومناضل كمان، قالي كنت بتسمع دروس لمشايخ كبار قتلتله أنا مش بروح أي دروس من بعد الثانوية العامة، راح شاتم انت هتستعبط “يا..أمك” وبعدها ضربني وكهربني ف جسمي وأماكن حساسه قالي اتكلم قلتله اقول ايه انا معرفش حاجه وكرر الكلام واجابتي واحده انتي معرفش هو عايزني اقوله ايه؟  قالي طب والنيابه الاداريه قلتله والله ما اعرف عنها حاجه وبعدها محستش بجسمي كنت بتنفض وروحي بتروح من الكهربا قلتله موتني احسن فضلت كدا كتير وبعدها لبسني هدومي وبعدها قعدت ع كرسي وقلت للظابط شوف انتو عايزني اقول ايه وانا هقوله ؟؟

سألني عن اكتر من حرق نيابه الاداريه تاني.. قلتله معرفش عنهم حاجه ولا اعرف اماكنهم  اصلا,  ”  راح مكهربني ، قلتله  اقتلني واخلص قالي مش هيريحك قالي انت بتصلي قلتله اه وحافظ اد ايه من القرآن قلتله شويه كدا كل ده وانا ع الكرسي الغريب ده وبعدها وقفني بقيت مش عارف أقف قعدت على الارض قاله دخله الأوضه وخليه ينام شويه ولما أقلك هاته تجيبو وقبل ما أمشي قالى فكر يا مصطفى وانا واثق انك ولد ذكى .  

بعد شوية خدونى تانى وكل ده وانا متغمى ونزلت سلالم وركبت عربية وسمعت صوت الشارع و لقيت واحد بيقولى “يا ابن ……” مش عايز تتكلم أنا زهقت انا قولت كل حجة انتم عايزنها قالي  هتستعبط ياض  قلعه ياعسكرى …قلتله تانى قالى هتستعبط يله هو انتا شوفت حاجة “ده أنا هفش**ك” قلتله حسبى الله ونعمة الوكيل …نام على بطنك يا “……” قلتله بصريخ هتعمل ايه راح العسكرى عمل اشياء مش هقدر أن أبوح بها لحد ……. بعدها قالى إيه رإيك لو جبت أمك وأخواتك البنات وعملت فيهم كده صرخت وقولت ليهم انا حرقت نيابة الادارية وبرج القاهره ولو عاوز إرحمنى وإمى وإخواتى لا أنا معاك أعمل اللي  انتا عايزة فيا . رد عليه الظابط حلو اوى كده لبسه هدومة وقعدنى على الكرسى قولى بقا حرقت اية؟؟؟


اعترفت خوفًا علي أمي وأخوتي

 قولت ليه حرقت كل حاجة اللى إنت عايز أكتبه وأنا همضى علية …ومضيت وراح مخرجنى وشال الغمامة من على عينى  ، حاولت أنام شويه لقيت ظابط داخل عليه تانى ومعاه الرجل الكبير اللى هو رئيس مباحث القطاع . قالى يامصطفى “عارف يامصطفى أنا هحبسك وأنا ظالمك وهكون مرتاح ”  وقالى وكل نيابة فى طريق هيحقق معاك وهو تبعنا يعنى إى كلمة هتقولها هعرفها ولا أجيب أمك .

بعد شويه جاء وكيل النيابه فى غرفة رئيس المباحث لقيت الظابط اللى قبض عليه يقولى اعترف محمود بيه بتاعنا والإهنجيب ماما قلتله حاضر دخلت أول ما دخلت قلتله يافندم أنا مستنيك قالى إهدا  وقالى أتكلم متخافيش قلتله ماشى بعدها بشويه . و جه  الظابط ده دخل وبيكلم وكيل النيابة وقاله محمود بيه شرفت دخل وخرج وقاله خلى بالك من مصطفى أصله محترم أوى قاله ما تخافش ياباشا المهم خرج قلتله يافندم أنا حرقت النيابة وعملت كل حاجة راح قايلى عايز تفاصيل قلتله ما عرفش قالى لأ لازم تتكلم وإلا فى قواضى كتير والقضية دى فيها 15سنة قلتله قضية ايه؟ قالى النيابة الادارية قلتله أكتب وأنا همضى وفعلا مضيت وكتب هو وحرر المحضر.

جدير بالذكر ان  محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار “محمد ناجي شحاتة”  احالت أوراق المتهم الأول والثاني في قضية “التراس ربعاوي” للمفتي مع تحديد جلسة 3 أكتوبر للنطق بالحكم عليهم وعلى باقي المتهمين، وذلك في محاكمة 5 متهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ “خلية أولتراس ربعاوي“. والمتهمان المحالان هما: “مصطفى حمدي” و”مصعب عبد الرحمن”، جاء القرار بعد أن أغلقت المحكمة باب المرافعة في الدعوى.

يشار إلى أن النائب العام الهالك هشام بركات، قد أحال 5 متهمين من عناصر جماعة الإخوان  للمحاكمة الجنائية ووجه لهم اتهامات إحراق مبنى هيئة النيابة الإدارية بمدينة السادس من أكتوبر وبرج اتصالات هاتفية، تابع لإحدى شبكات الهاتف المحمول.

 

السيسي أهدر 8 مليار دولار على تفريعة لا يحتاجها العالم . . الأربعاء 5 أغسطس. . ترعة السيسي ما هي إلا شو إعلامي

قطار الصين والتفريعةالسيسي أهدر 8 مليار دولار على تفريعة لا يحتاجها العالم . . الأربعاء 5 أغسطس. . ترعة السيسي ما هي إلا شو إعلامي

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*المتحدث العسكري للانقلاب: القوات المسلحة تستهدف مخزناً للمواد المتفجرة بمنطقة بلعة برفح

 

*نقل 3 معتقلين إلى عنابر الإعدام بالعقرب قبل تثبيت الحكم عليهم

أكدت أسرة “أحمد الوليد الشال” طبيب الإمتياز المُحال أوراقه إلى المفتي مع آخرين بالمنصورة في التاسع من يوليو الماضي، أنه تم نقل نجلها وزملائه المُحال أوراقهم إلى المفتي بنفس القضية محمود وهبة” و”إبراهيم عزب” إلى عنبر الإعدام بسجن العقرب، بالرغم من عدم تصديق حكم الإعدام ضدهم، كمخالفة قانونية.
كما اشتكت الأسرة من الانتهاكات المستمرة ضد نجلها وزملائه، حيث يُحتجز كل منهم في زنزانة إنفرادية بعنبر الإعدام، ممنوعون فيها من التريض نهائياً أو شراء أي طعام أو شراب من داخل السجن، بالإضافة إلى منع الزيارة إو إدخال أي شيء لهم منذ شهور.
وكانت قوات الداخلية قد اعتقلتهم في مارس العام الماضي من أماكن متفرقة، ليتعرضوا للإخفاء القسري والتعذيب عدة أيام، حتى ظهروا في مقطع فيديو على الصفحة الرسمية لوزارة الداخلية، بادية عليهم آثار التعذيب، مُجبَرين على الإعتراف بجريمة قتل النقيب “عبدالله المتولي” حارس عضو اليمين في هيئة محاكمة الرئيس مرسي في القضية المعروفة بـ “قتل الحارس

 

*ولاية سيناء” تهدد بإعدام كرواتي ما لم يُفرج عن ”أسيرات”

أعلن المكتب الإعلامي لما يسمى بـ «ولاية سيناء» التابع لتنظيم الدولة، مسؤوليته عن اختطاف المواطن الكرواتي، توماسلاف سلوبك”، الذي أعلنت وزارة الخارجية الكرواتية اختطافه يوم الجمعة 24 يوليو/ تموز الماضي، في أحد طرق مدينة 6 أكتوبر، غربي العاصمة المصرية القاهرة.

وظهر من وصفه الفيديو بأنه “المختطف الكرواتي”، في المقطع المسجل الذي نشر على موقع “يوتيوب”، مرتديًا ملابس برتقالية اللون (تشير عادة إلى أنه سيعدم من قبل داعش)، وبجواره مسلحًا ملثمًا يحمل سكينًا في منطقة صحراوية.

وقال “سلوبك” في رسالة قرأها باللغة الإنجليزية، وبثّت عبر الفيديو الذي حمل عنوان “رسالة إلى الحكومة المصرية”: “أبلغ من العمر 30 عامًا، ومتزوج من “ناتاشا”، ولدي طفلتين “سارة”، و”أيف”، وأعمل لدى شركة “سي جي جيالفرنسية، فرع القاهرة، جنود الخلافة للدولة الإسلامية، ولاية سيناء، أسروني يوم الأربعاء 22 يوليو/ تموز 2015، هم يريدون مبادلتي بجميع الأسيرات المسلمات داخل السجون المصرية، على أن يتم تحقيق ذلك الأمر في مهلة أقصاها 48 ساعة من الآن، وإلا سيقوم جنود الخلافة بولاية سيناء بقتلي”، وفق ما جاء في الفيديو.

وكانت الأجهزة الأمنية بالجيزة، غربي القاهرة، أعلنت في 22 يوليو/ تموز الماضي، عن اختفاء المواطن الكروتي، وإنها تبذل جهودها للتوصل لهوية المتهمين المتورطين في اختطافه من طريق “الواحات – أكتوبر” (غربي البلاد)

وأعلنت وزارة الخارجية الكرواتية، مؤخرًا أن مسلحين اختطفوا مواطنًا كرواتيًا في القاهرة، عندما كان في طريقه إلى عمله.

وتنشط جماعة “أنصار بيت المقدس”، التي غيرت اسمها إلى “ولاية سيناء” منذ إعلان ولاءها لتنظيم “داعش”، في شبه جزيرة سيناء وعدة محافظات، حيث تشن هجمات ضد قوات الجيش، والشرطة، والمنشآت الهامة، والسياحية، وتعتبر الجماعة المسلحة الرئيسية المنتشرة بالبلاد.

ومنذ سبتمبر/ أيلول 2013، تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية حملة عسكرية موسعة، لتعقب ما تصفها بالعناصر “الإرهابية”، و”التكفيرية، و”الإجرامية” في عدد من المحافظات، وخاصة سيناء، والتي تتهمها السلطات بالوقوف وراء استهداف عناصرها ومقارها الأمنية.

https://www.youtube.com/watch?v=_7CkH8v52B4

 

*ﺍﺭﺗﻘﺎء ﺍﻷﺥ مرجان مصطفى سالم ﺍﻟﺠﻮﻫﺮﻱ ﺍلمعتقل في سجن العقرب، إثر تدهور حالته الصحية وتعمد سلطات الانقلاب قتل المعتقلين بالموت ﺍﻟﺒﻄﺊ.

ويعرف سالم في أوساط الاﺳﻼﻣﻴﻴﻦ باسم الشيخ عبدالحكيم حسان، وقد تم اعتقاله في نوفمبر 2013، بعد عام واحد على إطلاق سراحه، بناء على “عفو صحي”.

 

*دوي انفجار في العريش وتصاعد دخان كثيف قرب فندق القوات المسلحة

 

 

*ياسر برهامي: “ربنا يبارك في القناة الجديدة.. ويحفظ الجيش للمصريين”

قال نائب رئيس الدعوة السلفية بالإسكندرية، الدكتور ياسر برهامي، اليوم الأربعاء، إن مشروع قناة السويس الجديدة من المشروعات العظيمة التى حققتها الإرادة والسواعد المصرية، وستعود بالنفع والخير على المصريين جميعًا.

وأضاف برهامي، في تصريحاتأدعو الله عزوجل أن يبارك لنا فى القناة الجديدة “، مثنيًا على مجهود القوات المسلحة في المشروع، وأردف: “ربنا يحفظهم لمصر والمصريين“.

 

 

*6 أسباب تجعل سوق النقل البحري غير متفائل بـ”تفريعة” السيسي

نشرت عدد من المجلات المهتمة بسوق النقل البحري عدة تقارير عن ترعة السيسي.
وأبدت مجلات مثل “شيب اند بنكر”و”ارجيوسميديا” عدم تقاؤلها بالمشروع موضحة أسباب عدم التفاؤل للاسباب التالية:

1- سوق النقل البحري غير متفائل بالمشروع.

2- المشروع سيقلل ساعات الإنتظار ولكنه لن يحقق زيادة فى سعة السفن المارة.

3- تقليل ساعات الإنتظار لن يحدث أى تغيير فى سوق النقل، لا يعني الشركات الملاحية كثيراً، قد يحل مشاكل متعلقة بالقناة نفسها فيما يخص التأخيرات داخلها، ولكنه لن يقلل إجمالى زمن الرحلة من ميناء الإبحار لميناء الوصول الذي يمتد لأسابيع.

4- إذا حاولت هيئة القناة زيادة رسوم المرور لتعويض تكاليف المشروع، ستلجأ السفن لطريق رأس الرجاء الصالح بدلاً من القناة.

5- الناقلات العملاقة VLCC ستستمر كالمعتاد فى تفريغ حمولتها في البحر الأحمر وإعادة شحنها في المتوسط، ولن يفيدها ازدواج المجرى، الناقلات الأصغر ستستمر فى رحلاتها كالمعتاد ولن يؤثر المشروع فيها ولا فى حجمها ولا عددها سلباً ولاإيجاباً.

6- الناقلات بين الأمريكتين وآسيا تنتظر بشغف توسعات قناة بنما..لأنها ستكون أفيد كثيراً..وستتحول لهذا المجرى بمجرد إتمامها..

 

 

*غدًا.. منع سير سيارات النقل بطريق «القاهرة – الإسماعيلية» الصحراوي

أعلنت داخلية الانقلاب منع سير سيارات النقل بكافة أنواعها بطريق «القاهرةالإسماعيلية» الصحراوي من الساعة السادسة صباح غد الخميس وحتى الساعة السادسة صباح يوم بعد غد الجمعة، وذلك بمناسبة الاحتفالات بتفريعة قناة السويس الجديدة غداً الخميس.
وحددت الوزارة طرقا بديلة لقائدي سيارات النقل القادمة من محافظات القاهرة والقليوبية والشرقية والإسماعيلية وبورسعيد، تضمنت طريق «القاهرة – السويس» الصحراوي، وطريق الإسماعيلية الزراعي، وطريق «القاهرة – بلبيس» الصحراوي، وطريق «القاهرة – الإسكندرية» الزراعي.
وشددت الوزارة على السيارات المستخدمة للطريق الدائري، وحددت لها مخارج تمثلت في منزل طريق السويس الصحراوي، ومنزل طريق الإسماعيلية الصحراوي.
ونبهت الوزارة السيارات المستخدمة للطريق الدائري الإقليمي القادم من مناطق شرق، عدم سلوك طريق الإسماعيلية الصحراوي وسلوك طريق الإسماعيلية الزراعي أو السويس الصحراوي أو بلبيس الصحراوي، مشيرة إلى أن الأجهزة الأمنية سوف تقوم بتعيين الخدمات المرورية اللازمة والإرشادية لتوجيه قائدي السيارات إلى الطرق البديلة.

 

 

*احتفالا بالتفريعة.. الخزانة تصدر عملات تذكارية وزنها الإجمالي 900 كيلو

أصدرت الخزانة المصرية عملات تذكارية بمناسبة ما أسموه الاحتفال بافتتاح تفريعة قناة السويس الجديدة.

وقال محمد فتحي محمد، وكيل أول وزارة المالية ورئيس مصلحة الخزانة العامة، إن المصلحة تحتفل بقناة السويس الجديدة بإصدار عملات تذكارية، وإن الإصدارات الخاصة بمناسبة افتتاح قناة السويس الجديدة الصادرة من مصلحة سك العملة المصرية، تمت من خلال توفير أكثر من 900 كيلوجرام من الذهب الخالص.

ووفقًا لتصريحات رئيس مصلحة الخزانة، والتي نشرتها وكالة أنباء الشرق الأوسط، فقد أكد أنه سوف يتم تخصيص جزء من العملات التذكارية الجديدة لمصلحة سك العملة، ويخصص الجزء المتبقي لمصلحة الخزانة العامة، وأن الذهب المطلوب لسكها تم توفيره دون أي اعتمادات مالية من قبل الموازنة العامة للدولة، لامتلاك المصلحة مخزونًا كبيرًا من الذهب، وتشغيل ذهب العملات الراكدة -عقب صهرها- في العملات الجديدة.

وفي نفس السياق، أوضح رئيس المصلحة أن أسعار العملات التذكارية الذهبية، سوف تحدد طبقًا لأسعار الذهب في البورصات العالمية، بالإضافة إلى القيمة التذكارية المضافة لأسعار العملات، مما يؤدي في نهاية الأمر إلى تحقيق هامش ربح نسبته 25 بالمئة، على سعر الذهب المستخدم.

 

 

*لا يحتاجها العالم.. تحليل لأكبر وكالة اقتصادية عن قناة السويس الجديدة

خرجت واحدة من أهم وأضخم وكالات الأنباء الاقتصادية في العالم، بعنوان لافت الأربعاء 5 أغسطس، تقول فيه إن حفر وتوسعة قناة السويس الجديدة التي نفذتها مصر بتكلفة تجاوز 8 مليارات دولار، “لا يحتاجها العالم” لأنها تهدف لزيادة الطاقة الاستيعابية للقناة بينما القناة أصلا ليست مزدحمة ولا تستدعي ذلك.

ورأت شبكة “بلومبيرغ” الاقتصادية الأمريكية أنه ليس ثمة جدوى اقتصادية من التوسعة الجديدة التي تهدف إلى زيادة الطاقة الاستيعابية للقناة، لن ترفع من إيرادات القناة، ولا الحركة التجارية فيه.

وكان عبدالفتاح السيسي أمر بحفر وتوسعة نحو 72 كم في غضون عام واحد رغم أن المخططين كانوا قد اقترحوا أصلا 3 أعوام مدة للإنجاز

وبعد ساعات قليلة، يستضيف الرئيس السيسي الذي يسعى لتوطيد أركان حكمه، احتفالية تدشين المشروع الجديد، التي قد تصل تكلف إقامتها إلى نحو 30 مليون دولار بحسب التقديرات الأولية.

 

تقلل من وقت مرور السفن

الشكوك تدور حول الجدوى الاقتصادية لتوسعة القناة حيث من المفترض أن تزيد من الطاقة الاستيعابية للقناة، وتقلل من الوقت المستغرق لمرور السفن والعبارات.

لكن بعض المراقبين أشاروا إلى أن الحركة في القناة ليست مزدحمة أساسا بما يستدعي هذه التوسعة.

ورغم الحملات الإعلانية التي تنتشر في ميادين القاهرة وساحة تايمز سكوير في نيويورك بالولايات المتحدة، والتي تصف القناة الجديدة بأنها “هدية مصر للعالم”، تبدو التأثيرات الاقتصادية للمشروع غير واضحة.

 

تباطؤ في التجارة العالمية

وتتزامن احتفالية القناة الجديدة مع وقت تعاني فيه التجارة العالمية التي تشغل القناة من تباطؤ في النمو.

رالف ريسوزينسكي، مدير قسم الأبحاث في شركة “بانشيرو كوستا بروكريج”، رأى بأن مبادرة توسيع قناة السويس كانت مبادرة غريبة. ولم تكن هناك حاجة ملحة للمشروع.

ريسوزينسكي أوضح “بحسب ما أعلم فإنه لم يكن هناك ضغط، ولا حاجة ولا مطالبات من أجل توسعة القناة“.

شبكة بلوميبرغ” مضت تقول إن قناة السويس بدون التوسعة، لم تعمل بطاقتها القصوى ولم تمتلئ بالسفن منذ الهبوط الكبير في حركة الشحن بالعام 2009، والذي نتج في ذلك الحين عن الأزمة المالية العالمية.

وبحسب البيانات الرسمية فإن عدد السفن التي تعبر من قناة السويس حاليا لا يزال أقل بنسبة 20% عما كان عليه الحال قبل العام 2008، كما أن الزيادة في حركة السفن بالقناة خلال عقد كامل ارتفعت بنسبة 2% فقط.

هذه الإحصائيات -بحسب محللي بلومبيرغ- تعكس تباطؤاً في معدلات التجارة العالمية التي يتوقع صندوق النقد الدولي أن تبلغ نسبتها 3.4% في الفترة من 2007 وحتى 2016، مقارنة مع معدلات نمو بلغت 7% خلال العقد الماضي.

 

سرعة النقل ليست أساسية

من جانبها اعتبرت رئيسة قسم المخاطر التشغيلية في شركة تابعة لوكالة “فتشللتصنيف الائتماني، أن السرعة ليست عاملًا رئيسيًا لشحن الحاويات في الوقت الراهن بالنسبة لقطاع النقل البحري الذي يستخدم القناة.

وأضافت ميشيل بيرمان بأن القضية الأكبر هي “الفائض من السفن” مقارنة بالطلب، بالإضافة إلى أن السفن الكبيرة التي بنيت للربط بين آسيا وأوربا تفاقم من هذه المشكلة.

 

مشروع السيسي

يذكر أن مشروع تطوير القناة هو من المشاريع الكبرى للسيسي الذي ركز حملته الانتخابية على انعاش الاقتصاد الذي تدهور منذ اسقاط الرئيس الأسبق حسني مبارك إثر ثورة شعبية مطلع العام 2011، وإعادة الأمن.

والهدف من تشغيل المجرى الجديد هو مضاعفة القدرة الاستيعابية لحركة الملاحة في القناة.

وتتوقع هيئة قناة السويس أن يكون بوسع حوالي 97 سفينة عبور القناة يوميا بحلول 2023 مقابل 49 سفينة حاليا.

وستسمح القناة الجديدة بسير السفن في الاتجاهين ما سيخفض مدة الانتظار المفروضة عليها من 18 إلى 11 ساعة.

 

رسالة للجمهور والمستثمرين

وقال عمر عدلي الخبير في مركز كارنيغي للشرق الأوسط للوكالة الفرنسية “إنها رسالة موجهة إلى الجمهور وإلى المستثمرين الأجانب لإثبات قدرة الحكومة على إنجاز مشاريعها“.

وسيؤدي افتتاح القناة الجديدة بحسب السلطات المصرية- إلى زيادة إيرادات القناة السنوية من 5,3 مليارات دولار (حوالى 4,7 مليار يورو) متوقعة للعام 2015 إلى 13,2 مليار دولار (11,7 مليار يورو) عام 2023.

وإذ أقر عدلي بأنه سيكون هناك بالتأكيد زيادة في الإيرادات” تساءل “هل أن الأرقام المعلنة واقعية ويعتد بها؟ لا نعرف كيف تم احتسابها“.

 

 

*الرئيس السوداني يصدر قرارا بإطلاق سراح 101 صيادا مصريا كانوا قد اعتقلوا بتهمة التجسس

 

*حظر سير النقل على طريق القاهرة الإسماعيلية 24 ساعة لافتتاح ترعة السيسي

قررت وزارة الداخلية في حكومة الانقلاب، الأربعاء، حظر سير سيارات النقل بجميع أنواعها على طريق «القاهرة – الإسماعيلية» الصحراوي، بدءا من السادسة صباح الخميس، ولمدة 24 ساعة، حتى السادسة من صباح الجمعة، وذلك بالتزامن مع فعاليات افتتاح تفريعة قناة السويس الجديدة.

وأوضحت الوزارة في بيان، أن قائدى السيارات النقل القادمة من محافظات القاهرة والقليوبية والشرقية والإسماعيلية وبورسعيد الطرق البديلة عليها أن تسلك طرق القاهرة- السويس الصحراوي، والإسماعيلية الزراعي، والقاهرة بلبيس الصحراوي، والقاهرة الإسكندرية الزراعي.
أما السيارات المستخدِمة للطريق الدائري فتسلك منزل طريق السويس الصحراوي، ومنزل طريق الإسماعيلية الصحراوي.

وذكر البيان أن السيارات المستخدِمة للطريق الدائري الإقليمي القادم من مناطق شرق، عليها عدم سلوك طريق الإسماعيلية الصحراوي، وسلوك طريق الإسماعيلية الزراعي بدلا منه أو السويس الصحراوي أو بلبيس الصحراوي.

 

 

*الانقلاب يغلق أغلب شوراع بورسعيد فى وجه السيارات بحجة “التفريعة الجديدة

سادت حالة من الغضب بين أهالى محافظة بورسعيد، الأربعاء، بعد إعلان مديرية أمن بالمحافظة إغلاق عدد كبير من الشوراع الرئيسية بحجة الاحتفال بتفريعة السيسي.

وأعلنت مديرية أمن بورسعيد أنها ستقوم بدءا من اليوم بإغلاق عدد من الشوراع الرئيسية أمام حركة السيارات، فضلا عن تغيير سير بعض الخطوط الأخرى أمام حركة السيارات، بدءا من الساعة الرابعة عصرا؛ بحجة الاحتفال بالتفريعة الجديدة وتنفيذ خطة التأمين الموضوعة.

وقالت مديرية أمن الانقلاب، إنه سيتم إغلاق شارع فلسطين أمام السيارات ابتداء من ميدان المعديات حتى نادي الصيد المصري، مرورا بالممشى السياحي وممشى ديلسبس وميناء الصيد، وصولا لنادي الصيد، فضلا عن منع انتظار السيارات على جانبي الطريق، وسيتم رفع أي سيارة متواجدة.

كما سيتم منع مرور السيارات في شارع الجمهورية ابتداءً من ميدان المعديات وحتى مبنى إدارة التحركات “قبة هيئة قناة السويس”، بالإضافة إلى منع مرور السيارات في شارع عزمي، ابتداءً من مبنى هيئة ميناء بورسعيد وصولا إلى ميدان معديات الرسوة.

وقال المقدم إسلام الصياد المتحدث الإعلامي بمديرية أمن بورسعيد، إنه من المقرر إيقاف مرور السيارات في شارع التأميم بالكامل، ابتداءً من ميدان المعديات وبطول الشارع حتى نهايته، وصولا لمعدية الرسوة وأضاف فى تصريحات صحفية اليوم أنه سيتم إيقاف سير السيارات بطريق شرق التفريعة ابتداء من تقاطع شارع ابن خلدون “الملاحة” حتى تقاطع طريق اللواء أحمد عبد الله، مرورا بطريق الأكاديمية البحرية ومركز تدريب الهيئة.

 

 

*ميليشيات الانقلاب تعتقل 61 من مؤيدى الشرعية

أعلنت وزارة الداخلية فى حكومة الانقلاب العسكرى، اليوم الأربعاء، عن اعتقال 61 من مؤيدى الشرعية فى حملة مداهمات واعتقالات طالت منازل العشرات من المواطنين، بزعم التورط فى جرائم عنف.

وأوضحت داخلية الانقلاب- فى بيان لها اليوم- أن الحملة أسفرت عن اعتقال 61 شخصا، فى عدة حملات مداهمات استهدفت عددا من المحافظات، كان أبرزها “الجيزة والغربية والمنيا وبنى سويف

ووجهت قوات الانقلاب للمعتقلين قائمة من التهم الملفقة، منها “التحريض على العنف، والانتماء إلى جماعة محظورة، والتحريض على التظاهر، واستهداف عناصر الشرطة والجيش والمؤسسات الحكومية.

 

 

*اليوم.. البورصة المصرية تخسر 2٫4 مليار جنيه

أغلقت مؤشرات البورصة تعاملات جلسة يوم الاربعاء، على تراجع جماعي وسط ضغوط بيعية للأجانب وخسر رأس المال السوقي للأسهم المقيدة بمقدار 2.4 مليار جنيه.

وعلى صعيد حركة الأسهم القيادية تراجع مؤشر “ايجي اكس 30 ” لأنشط ثلاثين شركة مقيدة من حيث التداول والنشاط بنسبة 0٫83 %، ليصل الى مستوى 8114٫08 نقطة، فيما انخفض مؤشر ” ايجي اكس 50 ” متساوي الاوزان بنسبة 0.98 %، ليصل الى مستوى 1450.95 نقطة، كما هبط مؤشر ” ايجي اكس 70 ” للشركات الصغيرة والمتوسطة بمقدار 1.57 %، ليصل الى مستوى 456.24 نقطة، وتراجع مؤشر ” ايجي اكس 100 ” الأوسع نطاقا بنسبة 0.48 %، وصولا الى مستوى 943.86 نقطة.

وسجلت أحجام التداول على الأسهم 491,22 مليون جنيه بعد التداول على183,48 مليون سهم عبر تنفيذ 24.0 الف عملية منفذة من بين173 سهم متداول اليوم ، ارتفع36 سهم، بينما انخفض 112 سهم، واستقرت أسعار 25 سهمًا دون تغيير.

ومالت تعاملات الأجانب نحو البيع بصافي بيعي 11,2 مليون جنيه، بينما اتجهت تعاملات المصريين والعرب نحو الشراء بصافى شرائى 8٫9 مليون جنيه، و2.3 مليون جنيه على الترتيب.

 

 

*البورصة والاحتياطي الأجنبي في استقبال افتتاح “التفريعة” بخسائر فادحة

أثارت خسارة البورصة المصرية 2.3 مليار جنيه قبل يوم من افتتاح تفريعة قناة السويس تساؤلات حول مدى ثقة المستثمرين في المشروع الجديد وجدواه الاقتصادية المستقبلية، وهل يمثل المشروع إضافة جديدة للاقتصاد المصري أم أنه سينضم لسابقيه من المشروعات التي صاحبها ضجيج إعلامي دون عائد اقتصادي؟

كانت مؤشرات البورصة قد تراجعت، اليوم الأربعاء، بشكل جماعي في ختام التعاملات، مسجلة خسائر بقيمة 2.3 مليار جنيه في رأسمالها السوقي للأسهم، وذلك بسبب عمليات البيع المكثفة من المستثمرين العرب، وبلغ رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة نحو 519.6 مليار جنيه وسط تعاملات بلغت 890.4 مليون جنيه، وانخفض المؤشر الرئيسي للبورصة إيجي إكس 30 بنسبة 0.8%.

لم يقتصر الأمر على تراجع مؤشرات البورصة، بل شمل إعلان البنك المركزي المصري عن فقدان نحو 1.546 مليار دولار من احتياطي النقد الأجنبي نهاية يوليو الماضي ليصل إلى 18.5 مليار دولار، وذلك رغم تسلم مصر أواخر أبريل الماضي ودائع بقيمة ستة مليارات دولار من السعودية والكويت والإمارات العربية المتحدة، كان قد تم الإعلان عنها في إطار حزمة من المساعدات لمصر خلال مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي في مارس من العام الجاري.

التراجع في احتياطي النقد الأجنبي أثار العديد من علامات الاستفهام حول كيفية إدارة اموال الدولة خلال الفترة الماضية ؟ واين تذهب مساعدات ومنح الخليج؟ وهل لهذا التراجع علاقة بإنشاء التفريعة الجديدة؟ وهل كانت ثمة فساد وتهريب لأموال الدولة للخارج؟؛ خاصة في ظل ما كشف عنه الخبير الإقتصادي صلاح جودة من ان فاتورة الفساد في العشرين عاما الأخيرة، بلغت 1.3 تريليون جنيه

الغريب في التراجع أنه يأتي متزامنًا مع وعود بتحسن اقتصادي بعد افتتاح التفريعة الجديدة ، فضلا عن خفض الدعم علي المنتجات البترولية والكهرباء والسلع التموينية 60 مليار جنيه، وهو ما كان ينبغي أن ينعكس إيجابًا وليس بالسلب على موازنة الدولة والاحتياطي النقدي

الأزمات الاقتصادية التي تعاني منها مصر قبيل افتتاح التفريعة الجديدة أكدتها شبكة ” بلومبرجالأمريكية المهتمة بالشأن الاقتصادي، مشيرة إلى أن نشاط الأعمال في الاقتصاد غير النفطي في مصر سجل تباطئا في يوليو المنصرم، ما يشير إلى أن التعافي الوليد في الاقتصاد الأكبر في شمال إفريقيا ربما توقف بالفعل ، وقال جين- بول بيجات كبير الخبراء الاقتصاديين في بنك “الإمارات دبي الوطني بي جيه إس سي” في بيان إن المسح “جاء دون التوقعات، ومن ثم فإنه يرفع إمكانية أن يكون تعافي الاقتصاد الكلي في مصر قد توقف ، لافتا الي أن المخاطر الأمنية ونقص الاحتياطي الأجنبي يسهما بلا شك في تقويض نشاط الأعمال

وأشارت الشبكة إلى أن الشركات تعاني من نقص الدولار منذ أقدم البنك المركزي المصري على فرض قيود على الإيداع في فبراير الماضي لمكافحة المعاملات التي تتم في السوق السوداء، لافتًا إلى أن هذا النقص الحاد في الدولار أثر سلبًا على البورصة المصرية؛ حيث هبط مؤشر البورصة الرئيسي “إي جي إكس 30″ بنسبة 9% تقريبًا هذا العام؛ ما يجعله تاسع أسوأ مؤشر على أساس العملة المحلية من بين المؤشرات التي تتبعها “بلومبرج“.

وأشارت الشبكة في تقرير منفصل في الـ9 من يوليو المنصرم إلى أن مصر عانت الأمرّين جراء النقص الحاد في العملة الأجنبية؛ ما تسبب في موجة هجرة جماعية للمستثمرين والسياح الأجانب.

 

 

*نجلة معتقل بالعقرب بعد زيارتها الأولى له منذ 4 أشهر : أهالينا هياكل عظمية !

شهادة نجلة أحد المعتقلين عن أحوال ذويهم من المعتقلين عقب أول زيارة لهم منذ 4 أشهر :

 الناس قبل ما تدخل الزياره كانت نفسيتها حلوه و بتضحك… بعد ما خرجوا من الزياره مكشرين و بيعيطوا

الحمدلله محدش خارج من الزياره مش بيعيط من منظر اهلنا 

الحمد لله الزياره مكملتش 3 دقايق… وفي ناس زاروا دقيقه بس… 

الحمدلله مافيش حاجه دخلت خالص 

في 5 اسر اتمنعوا من الزياره عشان ف التأديب وهايتمنعوا شهر ( ده ع اساس ان الزياره كانت مفتوحه اصلا)

الحمدلله اهالينا هياكل عظميه 

الحمد لله المعتقلين هدومهم مش نضيفه خالص و شعرهم طويل وحالتهم صعبه 

الحمد لله ابي لقيناه شعره خفيف عن الاول (وقع من الضعف وعدم الاكل) و دقنه طويله جدااا و خاسس اكتر من اخر مره 

الحمد لله الناس واقفه ف الطابور من الفجر عشان ندخل 3 دقايق بس

الحمدلله اننا شوفناهم بس

الناس دي بتموت بالبطئ… 

حسبنا الله ونعم الوكيل 

 

 

*من يصنع الإرهاب؟ الشامخ يبريء عاطل اعترف بقتله ملتحي..ظنا منه أنه إخواني

في ظل إسهال حاد في أحكام الإعدام والمؤبد والسجن المشدد على أساتذة و طلبة جامعيين ونساء وأطفال كل تهمتهم أنهم خرجوا يعبرون عن رأيهم في الشوارع والطرقات ، وللتهمة الجاهزة هي التظاهر والانتماء اجماعة الإخوان…في قضايا مهترئة بلا أدلة أو شهود أو أحراز تطل علينا محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بعابدين، يوم السبت الماضي الأول من أغسطس، برئاسة المستشار الإنقلابي “مجدى حسين” ، بقرار بتبرئة عاطل، اعترف  بقتله أحد الأشخاص الذي ظن أنه ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين، وذلك انتقامًا لمقتل قريب له كان يمر بجانب مسيرة بمنطقة الزيتون.

وكشفت تحقيقات النيابة، أن قريب المتهم “محمود.ا” – عامل – لقى مصرعه أثناء اشتباكات بين مسيرة معارضة للإنقلاب و عدد من البلطجية أو ما تطلق عليهم صحافة الإنقلاب بالمواطنين الشرفاء وذلك فى حي الزيتون،ولم تتوصل التحقيقات لمن القاتل ، فقرر قريبه العاطل الانتقام لمقتله، ونصب كمينا بمنطقة سكنه لاستهداف كل إخوانى يشتبه به، حتى شاهد ملتحيًا فأطلق النار عليه وأرداه قتيلا، حيث وجهت النيابة له تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وحيازة سلاح نارى بدون ترخيص ، واعترف هو بجريمته، وتحرر له محضر 10811 لسنة 2013.

حتى قضت محكمة جنايات القاهرة مطلع هذا الأسبوع بتبرئته والإفراج عنه.

فحين يتم الحكم بالسجن والإعدام على أساتذة في الجامعات ووزراء سابقين وعلماء بتهم ملفقة ومضحكة كقطع طريق أو التحريض على العنف بدون أدلة أو شهود أو أحراز ، ثم يتم الإفراج عن قاتل اعترف بجريمته أمام النيابة والمحكمة ،وذلك فقط لأن الضحية ملتحي ،واعتقد القاتل أنه عضو في جماعة الإخوان!!

 

 

* نقل أحمد الشال طبيب الامتياز لغرفة الإعدام بسجن العقرب وأسرته تطالب بإنقاذه

 اشتكت أسرة المعتقل بسجن العقرب “أحمد الوليد الشال”- طبيب الامتياز المُحال أوراقه إلى المفتي و13 آخرين بالدقهلية – من الانتهاكات التي تُمارس ضده، خاصةً بعد توارد أنباء عن نقله هو وعدد من زملائه إلى عنبر الإعدام بسجن العقرب، رغم عدم التصديق على حكم الإعدام  في انتهاك صريح لحقوق الإنسان.

وقالت أسرة الوليد- في تصريحات لها اليوم الثلاثاء- إن إدارة سجن العقرب تمنعهم وجميع الأهالي منذ شهور من زيارة ذويهم، أو حتى إدخال أي طعام أو شراب إليهم منذ ما يقارب العام، رغم أن طعام السجن غير كاف وملوث بالحشرات، كما يُحرم ذووهم من التريض نهائيا.

 وأضافت أن “الوليد” تم إيداعه في عنبر الإعدام، المعروف بسُمعته السيئة، من زنازين ضيقة خالية من كل مصادر التهوية والإضاءة، ويجلس به مُقيّد اليدين للخلف والرجلين.

 

*كارثة تنتظر “فنكوش السيسي”: أكبر دولة مصدرة في العالم تستغني عن قناة السويس

تُدشِّن الحكومة الصينية قريباً أطول طريق سكة حديد في العالم بين الصين وأوروبا، وذلك لخلق فرصة للتجارة المتبادلة بين الجانبين.
وأفادت تقارير أن هذا الممر السريع سيُشكِّل فرصةً لنقل البضائع أسرع من طريق البحر؛ وذلك تلبية للطلب الصيني على البضائع الدولية، الخط يصل أيضا مدريد بالشاطئ الشرقي من الصين.
وكانت التجارة بين الجانبين تعتمد سابقاً على طريق البحر رغم أنها كانت تأخذ كثيرا من الوقت.
يذكر أن أول قطار لنقل البضائع مباشرة من الصين إلى مدريد وصل في ديسمبر 2014
اعتبر اقتصاديون وخبراء المشروعَ الجديد للصين وهي أسرع اقتصادات العالم نموًا وأكبر دولة مصدرة في العالم وثاني أكبر مستورد للبضائع ضربة كبيرة لقناة السويس المصرية وتفريعتها الجديدة!!.
وتساءلوا عن دراسات الجدوى التي زعمت الحكومة الانقلابية القيام بها قبيل البدء في مشروع التفريعة الجديدة ومدى تأثير مشروع الصين الجديد عليها، خاصة أن مشروع السكة الحديد الجديدة للصين لم يكن مفاجأة بل تم الإعلان عنه من سنوات!!.