الثلاثاء , 14 يوليو 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : الضرائب

أرشيف الوسم : الضرائب

الإشتراك في الخلاصات

إثيوبيا تنشئ سدا جديدا بتمويل إيطالي.. الأربعاء 10 أغسطس.. رئيسة وزراء بريطانيا “لطعت” السيسي 21 يوما لتقبل تهنئته

إثيوبيا تنشئ سدا جديدا بتمويل إيطالي

إثيوبيا تنشئ سدا جديدا بتمويل إيطالي

إثيوبيا تنشئ سدا جديدا بتمويل إيطالي.. الأربعاء 10 أغسطس.. رئيسة وزراء بريطانيا “لطعت” السيسي 21 يوما لتقبل تهنئته

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*وزيرة هجرة الانقلاب: “فيس بوك” هزمنا محليا ودوليا!

اعترفت نبيلة مكرم، وزيرة الهجرة في حكومة الانقلاب، بهزيمة مواقع التواصل الاجتماعي لحكومتها، فيما يتعلق بالتأثير على المصريين بالخارج.

وقالت مكرم، خلال كلمتها مع عدد من أبناء الجالية المصرية فى فرنسا، اليوم الأربعاء، “إن وسائل التواصل تنقل أخبارا جميعها مغلوطة عكس ما يحدث على أرض الواقع، حيث ينشرون السلبيات فقط”، مضيفة “هنا يأتى دور أبناء مصر المقيمين فى الخارج، الذين يجب عليهم أن يكونوا سفراء لنا فى الدول المتواجدين فيها“.

تصريحات مكرم، تكشف مدى إدراك نظام الانقلاب لسوء صورته في الخارج؛ خاصة بعد افتضاح اكاذيبة بشان العديد من القضايا خلال الفترة الماضية والتي كان أبرزها قضية مقتل الباحث الإيطالي ريجيني تحت التعذيب في سلخانات داخلية الانقلاب وبرعاية قيادات من جهاز المخابرات، وقتل مليشيات السيسي عددًا من السياح المكسيك؛ فضلا عن تعرية المنظمات الحقوقية الدولية لجرائمه بحق المصريين.

افتضاح أمر السيسي أمام الرأي العام العالمي، لم يتوقف عند الجانب السياسي والحقوقي فحسب، بل شمل أيضا الجانب الاقتصادي، حيث أكدت مجلة “إيكونوميست، كبرى المجلات الاقتصادية في العالم، ضرورة رحيل السيسي وشلته من أجل إنقاذ مصر من كارثة اقتصادية مقبلة.

ولم يتوقف تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على الصعيد الخارجي فحسب، بل شمل أيضا الصعيد المحلي؛ حيث نجحت تلك المواقع في فضح أكاذيب نظام الانقلاب أولا بأول وتحولت إلى إعلام بديل يصل إلى شرائح واسعة من المجتمع؛ الأمر الذي أضعف كثيرا من تأثير “إعلام الانقلاب”.

 

 

*البلتاجي يرسل رسالة مسربة من محبسه

الدكتور محمد البلتاجي في رسالة مسربة من داخل ‏سجن العقرب لأهله :

-أتعرض لتعذيب مادي ومعنوي متكرر على يد قيادات في وزارة الداخلية مباشرة حيث كان آخرها يوم 6-8-2016.
يتم استدعائي مكبل اليدين من الأمام والخلف في ساعات متأخرة من الليل دون مبرر.
يتم ذلك في حضور مساعد وزير الداخلية لقطاع السجون اللواء ‏حسن السوهاجي حيث يتم إجباري على الوقوف ووجهي للحائط ويداي مرفوعتان فوق رأسي كالأسير.
أُجبر على الجلوس كالقرفصاء ويداي مرفوعتان فوق رأسي ويقوم اللواء محمد على مدير المباحث الجنائية في السجون بنفسه بتصويري (فيديو – صور)
قام اللواء محمد علي باستدعائي في الثانية عشر ليلا لأخرج مكبل اليدين وحولي أكثر من مائة ضابط وعسكري وقام بسب ديني وأمي بأحط الألفاظ وقام اللواء حسن السوهاجي بإجباري على تغيير ملابس السجن أمامه في العراء بينما يقوم اللواء محمد علي بتصويري بالملابس الداخلية وبنصف الملابس العلوية.
هذه الممارسات والتصوير وغيرها تعد تعذيبا ماديا ومعنويا ليس مجرد ممارسات سادية ولكنها تعهدت بالأساس لكسر إرادتي وإجباري على السكوت والتنازل عن بلاغي الذي اتهمت فيه السيسي بقتل ابنتي عمدا من خلال قناص.
لن تنكسر إرادتنا مهما لاقينا من تعذيب ولن نتنازل عن حقوقنا وحقوق الشهداء (وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون)
البلتاجي طالب في نهاية الرسالة بنشرها إلكترونيا وإيصالها إلى المعنيين في المراكز الحقوقية.

 

 

*إدارة العقرب تقوم بتصوير السجناء أثناء تغيير ملابسهم لإذلالهم

قالت أية حسني زوجة الصحفي حسن القباني ، إن الوضع في سجن العقرب أصبح مميت ، وإن الزيارة ممنوعة عن زوجها وزملائه منذ أسبوعين .

وأضافت زوجة القباني خلال مؤتمر صحفي بنقابة الصحفيين ، أن الأوضاع ازدادت سوءا وإدارة السجن تقوم بتصويرهم اثناء تغيير ملابسهم لإذلالهم .

وتابعت ” الناس في العقرب بتموت واحنا بنموت بالبطيء معاهم”، لافته إلى أنه من حق زوجها أن يتلقى معاملة إنسانية وفقا للدستور والقوانين ، بالرغم من أنه داخل السجن زورا  بحسب تعبيرها .

وعقدت لجنة الحريات بنقابة الصحفيين مؤتمر،الثلاثاء، لأسر الصحفيين المحبوسين والمحتجزين حول أوضاع حبسهم،وكذلك للحديث عن تجاوز فترات الحبس الاحتياطي

وناقش المؤتمر شكاوى الصحفيين وأسرهم، والأوضاع الصحية للصحفيين المحبوسين والتعسف معهم ومع أسرهم. كما تستعرض الأسر خلال المؤتمر الأزمات التي يعاني منها ذويهم وأوضاعهم الصحية.

 

*ممنوع”.. شعار يرفعه السوهاجي جلاد العقرب

-ممنوع دخول الملابس والأغطية والأدوية والمتعلقات الشخصية.
ممنوع دخول ملعقة أو طبق أو كوب بلاستيك.
ممنوع دخول فوطة أو فرشة أسنان.
ممنوع دخول ساعة يد أو مسبحة أو سجادة صلاة.
ممنوع دخول الورق والقلم والجرائد.
ممنوع دخول أطعمة فى علبة بلاستيك أو طبق فويل، وإنما عبر أكياس بلاستيك مثل القطط.
ممنوع دخول الحلويات والمخبوزات والعصاير.
ممنوع مصافحة المعتقل أو الجلوس معه والزيارة من خلف حاجز زجاجى.
ممنوع
ممنوع
ممنوع

في زمن الممنوعات عاد اسم السجن شديد الحراسة المعروف بـ”العقرب” أو “992، الذي خصصه نظام الانقلاب المصري للجماعات الإسلامية والمتهمين شديدي الخطورة، للظهور بقوة بعد شهادة الدكتور “عصام العريان”، نائب رئيس حزب الحرية والعدالة” الأخيرة، وتشديده على أن سجن العقرب شهد تعذيب جميع المتهمين في القضايا السياسية، لافتًا إلى وجود وفيات داخله نتيجة التعذيب.

وأوضح “العريان” خلال جلسة محاكمته في الهزلية المعروفة إعلاميًا بـ”فض مذبحة رابعة”، أن هناك سياسة ممنهجة من سلطات الانقلاب العسكري تتم ضد معتقلي جماعة الإخوان المسلمين، واصفًا ما يحدث داخل العقرب بأنه “جريمة“.

وضرب “العريان” مثالًا بوفاة الدكتور “فريد إسماعيل” -عضو المكتب التنفيذي لحزب الحرية والعدالة- والذي تم منع الدواء عنه وتركه حتى الموت داخل السجن دون حتى إسعافه.

وكانت جنايات القاهرة قد استمعت، أمس الثلاثاء، إلى أقوال محمد البلتاجي في قضية محاكمته بـ”مذبحة فض اعتصام رابعة العدوية“.

آخر العنقود!

وفي تقرير لصحيفة “المصري اليوم”، المؤيدة للانقلاب، وصفت الصحيفة سجن العقرب بأنه “آخر العنقود في سلسلة سجون طره”، مشيرة لوفاة عصام دربالة، رئيس مجلس شورى الجماعة الإسلامية فيه، الأحد، بالإضافة لمرجان سالم، القيادي بـ”السلفية الجهادية”، وسبقهما القيادي الجهادي نبيل المغربي، والقيادي الإخواني فريد إسماعيل، ليرفع السجن شعار “قبلة المعتقلين سابقا ونهاية الإسلاميين والإخوان حاليا”، عقب تكرار حالات الوفاة داخله، حسب الصحيفة.

وتابعت الصحيفة بتقريرها أن “سجن العقرب يقع ضمن منطقة سجون طرة (ب)، ويسمى في وزارة الداخلية بـ(سجن شديد الحراسة بطرة)، ويقع على بعد 2 كم من بوابة منطقة سجون طرة الرئيسية، إلا أن وضعه مميز كسجن شديد الحراسة، لأنه محاط بسور يبلغ ارتفاعه سبعة أمتار، وبوابات مصفحة من الداخل والخارج، كما أن مكاتب الضباط تقع بالكامل خلف الحواجز والقضبان الحديدية“.

وكشف مصادر أمنية، رفضت الإفصاح عن هويتها، للصحيفة عن أن فكرة إنشاء السجن أمريكية، وتم تنفيذها بأياد مصرية، مضيفة أنه تم اقتراح فكرة سلسلة السجون شديدة الحراسة بعد عودة مجموعة من ضباط الشرطة من بعثة تدريبية في الولايات المتحدة، فيما اعتبرتها الداخلية فكرة “خلاقة، وكافية لسد ما اعتبرته عجزا في سياستها مع الجماعات المسلحة بشكل خاص“.

السوهاجي”.. بسيوني جديد!

فيما يقول العميد فؤاد الضبع، والذي تمت إقالته أثناء حركة تنقلات ما بعد 3 يوليو 2013، إن اللواء حسن السوهاجي، هو المشرف على عمليات تعذيب السجون المصرية كلها الآن، إذ يقوم بدور المتمم على إجراء انتهاكات كل المعتقلين من الإخوان في السجون.

وأضاف الضبع في تصريحات صحفية: “أنه سبق وخدمت معه في دمياط، وكان يشتهر بالتعامل بالظلم مع الجميع سواء ضباطا أو متهمين، كما أنه كان يعشق تعذيب أي متهم يأتي إلى القسم“.

“السوهاجي” الذي يحاكي سيرة الهالك “حمزة البسيوني” في عهد عبدالناصر، بدأ حياته المهنية بالتعذيب، إذ أدين حينما كان رائدا بتهمة تعذيب في الجناية رقم 113 لسنة 1992، حيث كان وقتها يعمل بمباحث قسم الزيتون، وأحيل إلى محكمة الجنايات بتهم، منها “القبض على المجني عليه مختار أحمد أبوالعمايم دون وجه حق واحتجازه بقسم الزيتون دون أمر أحد الحكام المختصين، وتعذيبه وخلع جلبابه وضربه بسوط والصفع بالأيدي، وإحداث عدد من الإصابات بجسده“. وقضت المحكمة بمعاقبة حسن إبراهيم السوهاجي بالحبس مع الشغل والنفاذ لمدة ستة أشهر لما نسب إليه من اتهامات.

ووقعت خلال توليه مدير أمن أسوان أزمة فتنة عائلتي الهلايل والدابودية التي اندلعت وراح ضحيتها العشرات.

وقال الدكتور محمد البلتاجي القيادي بجماعة الإخوان: “إنه يعذب داخل سجن العقرب، ويدخل عليه رئيس مصلحة السجون في منتصف الليل بالكلاب”، بإشراف السوهاجي أيضًا.

وحملت رابطة أسر معتقلي العقرب مسئولية سلامة أسرهم بالسجن لوزير داخلية الانقلاب ورئيس مصلحة السجون وتختصم كلا منهما بصفته وشخصه.

عقول من الخرسان!

وأكدت المصري اليوم أن كل عنبر في العقرب ينفصل بشكل كامل عن باقي السجن، بمجرد غلق بوابته الخارجية المصفحة، فلا يتمكن المعتقلون حتى من التواصل عبر الزنازين، كما يفعل المساجين في السجون العادية، نتيجة الكميات الهائلة من الخرسانة المسلحة التي تمنع وصول الصوت، موضحة أن سجن العقرب هو أبرز أماكن الاحتجاز في مصر، ويعرف بأنه سجن المعتقلين السياسيين وبقسوة المعاملة والانتهاكات المستمرة على حد وصف المنظمات الحقوقية.

وتابعت المصادر للصحيفة بأن “ضباط أمن الدولة كانوا يسمحون حتى عام 2011، أي بعد ثورة 25 يناير، بوجود خلوة شرعية لكل المحبوسين في السجن، وكانت زيارتهم تتم دون رقابة، إلا أنه في نوفمبر 2011، ألغى اللواء محمد نجيب، مساعد الوزير لقطاع السجون وقتها، أي مميزات للجماعات في السجون”، مشيرة إلى أن مصلحة السجون سارعت إلى ابتكار النظام الجديد للغرف الزجاجية، خلال الزيارة، بمجرد دخول عدد من قيادات جماعة الإخوان للسجون، ويتم التحدث عبر التليفونات أثناء الزيارة، للتجسس على المعتقلين وذويهم.

وكانت تقارير حقوقية قد ذكرت أنه توفي عدد كبير من المعتقلين في سجون الانقلاب العسكري خلال الفترة الماضية، أشهرهم القيادي في جماعة الإخوان المسلمين فريد إسماعيل، والبرلماني الفلاحجي، والدكتور طارق الغندور، الذي كان يعاني من مرض الكبد، وزكي أبو المجد، الذي كان مصابا بالسكري، وأبوبكر القاضي، الذي عانى من مرض السرطان بسبب الإهمال، ثم القيادي الجهادي نبيل المغربي، والقيادي الجهادي مرجان سالم، وأخيرا القيادي في الجماعة الإسلامية عصام دربالة.

 

 

*زوجة البلتاجي: هذا ما فعلوه مع زوجي بعد كشفه تعذيبه

كشفت السيدة سناء عبدالجواد زوجة الدكتور محمد البلتاجي، عن تعرض زوجها لمحاولة قذرة للتخلص منه داخل سجون الانقلاب أمس بعد فضحه أسماء لواءات الداخلية التي تشرف على التعذيب عليه بقاعة محكمة جنايات القاهرة.

وتحت سؤال “ما الذي يدبر للبلتاجي؟!” كتبت زوجة البتلتاجي منشورا عبر حسابها الشخصي بفيس بوك قالت فيه:

(لم يكتفِ المجرمون بما فعلوه مع الدكتور البلتاجي وهو ما قاله أمس في قاعة المحكمة من تعذيب له وإهانة علي يد حسن السوهاجي ومحمد علي فزادوا في انتقامهم عندما رجع الدكتور البلتاجي من الجلسة وأثناء دخوله للزنزانته الإنفرادية وجدهم يصلحون بعض الكهرباء، كما ادعوا وعندما فرغوا أغلقوا الزنزانة عليه ، وفي الليل وأثناء ما كان يتحدث البلتاجي مع زنزانة أخرى أمامه وهو يقف ملاصق للباب وقعت مروحة السقف على الأرض، وهو أمر مرتب أعدوا له بعد كلامه في الجلسة، وهو ما حدث من شهر ونصف أيضا أثناء رجوعه من إحدى الجلسات واشتعلت النيران في الزنزانة ليلتها بعد قيامهم بالتصليح كما يدعون أيضا)

وأوضحت سناء عبدالجواد أن هذه الواقعة قالها البلتاجي اليوم في قضية الإسماعيلية العسكرية.

وتابعت متسائلة “ماذا تفعلون مع البلتاجي داخل السجن؟! متى يتم التحرك لإنقاذ الشرفاء؟ هل تنتظرون حتى يأتي إليكم خبر قتله العمد في زنزانته الانفرادية؟“.

وأكدت زوجته أن هذه المرة الثانية لمحاولة التخلص منه بعد ما يقوله في المحكمة، واختتمت كلامها قائلة “حسبنا الله فيمن ظلمنا.. حسبنا الله فيمن خذلنا ‫#‏انقذوا_البلتاجي“.

وكان الدكتور محمد البلتاجي قد وقف أمس داخل قاعة محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة، بمعهد أمناء الشرطة بطرة، ليكشف تفاصيل تعذيبه بزنزانته، بعد أن سمح له القاضي بالخروج من قفصه الزجاجي.

وقال البلتاجى في المحكمة “أطلب التحقيق فى وقائع تعذيب متكررة، والتى كان آخرها يوم السبت الماضى، والتى لم تتم على ضابط صغير أو فرد صغير، ولكن على يد مساعدين وزير الداخلية، وهما اللواء حسن السوهاجى مساعد الوزير لمصلحة السجون، واللواء محمد على مدير المباحث الجنائية فى السجون“.

وتابع البلتاجي “يتم استدعائى من زنزاتى مقيد اليدين والقدمين، دون مبرر، وحينما أذهب إليهما، يقوم اللواء محمد على بتصويرى، بعد أن يجبرنى فى وجود اللواء السوهاجى، ووجهى للحائط كالأسير، ويجبرنى على الجلوس كالقرفصاء، وقام بسب ديني وأمى بأحط الألفاظ، وهذا الكلام علية شهود ومسجل“.

وأضاف “وأكثر من ذلك ويجبرونى على خلع ملابس السجن ويصورونى، وإن هذا اعتداء صارخ على الحقوق الإنسانية، وما يحدث ذلك هو لتنازلى عن بلاغى ضد عبد الفتاح السيسى، وآخرين لاتهامهم بقتل نجلتى أسماء، التي قتلت على يد قناص بشكل متعمد

وكانت روح الشهيدة أسماء محمد البلتاجي نجلته قد صعدت إلى بارئها خلال مذبحة رابعة العدوية التي وقعت على يد قوات شرطة وجيش الانقلاب في الرابع عشر من أغسطس 2013.

 

 

*هافينغتون بوست : اجتماع سري في القاهرة بحضور إماراتي يعطي مهلةً لحفتر لإنهاء الحرب في بنغازي

نشرت صحيفة “هافينغتون بوست” الأمريكية في نسختها العربية، معلومات قالت إنها من مصادر موثقة تكشف عن اجتماعات سرية دارت في القاهرة بين عدد من المسؤولين المصريين والليبيين بحضور مندوبين عن دولة الإمارات يومي 26 و27 يوليو الماضي، بهدف بحث قدرة المجلس الرئاسي وقوات حفتر على مواجهة “ثواربنغازي.

مهلة للقضاء على الثوار

مصادر مطلعة أكدت لـ”هافينغتون بوست عربي”أن الجانبين المصري والإماراتي اقترحا أن تكون هناك مهلة زمنية لحفتر تقدر بشهر، لإنهاء الحرب في بنغازي بالقضاء التام على مجلس شورى ثوار بنغازي وسرايا الدفاع عن بنغازي المناوئين له ولعملية الكرامة التي يقودها.

هذه المهلة تأتي نظراً للعبء الذي أصبح يمثله حفتر على الدول الداعمة له وهي مصر والإمارات وفرنسا أساساً، إذ يعتبر أي دعم لأي طرف من أطراف النزاع الليبي خرقاً واضحاً لقرارات مجلس الأمن التي تمنع كل دول العالم من تقديم أي دعم كان لأي طرف في ليبيا.

يُذكر أن فرنسا تعرضت لنقد شديد من عدد من الدول الأوروبية لدعمها العسكري لحفتر، الذي اعترفت به رسمياً منذ أسبوعين إثر مقتل ٣ من جنودها بعمليات قتالية في بنغازي، الأمر الذي من شأنه تعطيل الاتفاق السياسي وعرقلته.

مجلس رئاسي جديد

ذلت المصادر أكدت أن الجانبين المصري والإماراتي قدما طرحاً لرئيس المجلس الرئاسي فايز السراج يتعلق بإعادة تشكيل المجلس من جديد، من خلال استبعاد كل من عبدالسلام كجمان ومحمد العماري وأحمد معيتيق من المجلس الرئاسي، وتعويضهم بأشخاص يكونون أكثر قدرة على مواجهة الثوار.

وفي هذا الصدد اقترح الجانب المصري اسم فوزي عبدالعال الذي تقدر المخابرات المصرية أنه أقدر على مواجهة الثوار ومحاصرة رئيس المجلس الأعلى للدولة عبدالرحمان السويحلي المحسوب على تيار الثورة.

ويشمل الاقتراح المصري الإماراتي أن يتم دعم وزير الدفاع المقترح في حكومة الوفاق مهدي البرغثي على أن يستمر في القتال في بنغازي ضد من تصنفهم مصر والإمارات بـ”الإسلاميين” وهما مجلس شورى ثوار بنغازي وسرايا الدفاع عن بنغازي.

دعم فرنسي

وكشفت المصادر لـ”هافينغتون بوست عربي” أن اللقاء جرى تحت إشراف المخابرات المصرية وبدعم وتنسيق فرنسي، وحضره كل من رئيس المجلس الرئاسي فايز السراج ونائبيه موسى الكوني وفتحي المجبري، ولم تتم دعوة باقي أعضاء المجلس الرئاسي، كما حضر وزير الدفاع الملكف في حكومة الوفاق الليبية مهدي البرغثي ورئيس برلمان طبرق صالح عقيلة، كما شارك في الاجتماعات اللواء خليفة حفتر دون أن تعلن الدبلوماسية المصرية عن حضوره.

الخارجية المصرية من جهتها أعلنت رسمياً أن هذه الاجتماعات تأتي في إطار الجهود التي تبذلها القاهرة للتقريب بين وجهات نظر المجلس الرئاسي الذي يقوده السراج والمنبثق عن اتفاق الصخيرات وبين برلمان طبرق الذي يترأسه صالح عقيلة الرافض لمنح حكومة الوفاق المنبثقة عن الحوار السياسي الثقة اللازمة لكي تنطلق في ممارسة مهامها وفق الاتفاق السياسي الموقع في الصخيرات نهاية السنة الماضية.

قوات أجنبية في ليبيا

وأعلن السراج، الأربعاء 10 أغسطس2016، أن بلاده ليست بحاجة لقوات أجنبية على الأراضي الليبية لمساعدة القوات التي تقاتل تنظيم “الدولة الإسلامية، وذلك في مقابلة مع صحيفة “كورييري ديلا سيرا” الإيطالية.

وكانت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية كشفت، الثلاثاء، أن قوات خاصة أميركية موجودة على الأرض، وتقدم للمرة الأولى دعماً مباشراً للقوات الليبية التي تقاتل تنظيم “الدولة الإسلامية” في منطقة سرت.

وقال السراج في المقابلة: “نحن لسنا بحاجة لقوات أجنبية على الأراضي الليبية”، مضيفاً “طالبت فقط بضربات جوية أميركية لابد من أن تكون جراحية جداً ومحدودة في الزمن والمكان، ودائماً بالتعاون معنا“.

وتابع المسؤول الليبي: “بإمكان جنودنا إنجاز المهمة وحدهم بعد الحصول على الغطاء الجوي“.
وتشن قوات حكومة الوفاق الوطني حملة عسكرية منذ 12 مايوالماضي لاستعادة السيطرة على مدينة سرت الواقعة على البحر المتوسط على بعد 450 كلم شرق طرابلس. وكان مسلحو التنظيم الجهادي سيطروا على سرت منذ يونيو 2015.

وتقوم الطائرات الأميركية بطلب من حكومة الوفاق الوطني بضرب مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية منذ الأول من أغسطس الجاري.

وأفادت “واشنطن بوست” أيضاً بأن القوات الأميركية تعمل في ليبيا بالتعاون مع البريطانيين ويتم تبادل المعلومات الاستخباراتية بين البلدين.

وحذر السراج من “خطورة” تنظيم الدولة الإسلامية الذي يمكن أن يستخدم كل الوسائل لإرسال عناصره إلى إيطاليا وأوروبا”، مضيفاً أنه “لن يفاجأ إذا علم أن مقاتلين من التنظيم اندسوا بين المهاجرين على الزوارق” المتجهة الى الشواطئ الإيطالية.

وكانت إيطاليا اعترفت بحكومة الوفاق الوطني الليبية وسمحت للولايات المتحدة باستخدام قواعدها ومجالها الجوي لشن ضربات جوية ضد مواقع تنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا.

من جهة ثانية قال السراج إنه “يمكن” أن يزور روسيا “قريباً”، مشدداً على أن حكومته تقيم “علاقات جيدة” مع موسكو.

 

 

*استشهاد أحد رافضي الانقلاب بعد ساعات من اعتقاله في دمياط

استشهد “محمد سعد أبو محمود ” -60عام – من قرية السيالة بدمياط، عقب اختطافه فجر اليوم، من قبل حملة لشرطة الانقلاب هو وشقيقه وابنيهما.

هذا وقد استخدمت قوات الأمن طلقات الخرطوش والغاز لتفريق الأهالي الذن حاولوا منع اعتقال الشهيد و ذويه، ثم قامت بنقل المعتقلين الـ4 لقسم ثان دمياط ، ليفاجأ أهل الشهيد بخبر وفاته عقب اعتقاله بساعات قليلة في قسم ثان دمياط.

 

*الأمن يعلن توصله لهوية المتهمين في محاولة اغتيال علي جمعة..واعتقال متهم من المسجد

قال مصدر أمني بوزارة الداخلية إن أجهزة الأمن بمصلحة الأمن العام والأمن الوطني بالتنسيق مع مباحث الجيزة، تمكنت من تحديد هوية المتهمين فى واقعة محاولة اغتيال الدكتور على جمعة، مفتى الجمهورية السابق، قبل وصوله لمسجد فاضل غرب منطقة سوميد بأكتوبر.

قالت وزارة الداخلية إن علي جمعة المفتي السابق للجمهورية نجا من محاولة اغتيال أثناء توجهه إلى صلاة الجمعة قرب منزله بمنطقة السادس من أكتوبر.

وأضاف المصدر أن أجهزة الأمن ألقت القبض على اثنين من المشتبه بهم بتنفيذ عمليات إرهابية، وهما س . أ تم ضبطه داخل منزله فجر اليوم الثلاثاء، و ن . ز القي القبض عليه داخل المسجد أثناء تأدية صلاة الفجر بكرداسة.

وزعم المصدر أن الاثنين مشتبه فى تورطهما فى أحداث إرهابية، جارٍ مناقشتهما من قبل جهاز الأمن الوطني، وأشار المصدر إلى أن الداخلية شنت حملات أمنية على منطقة ناهيا وكرداسة وأرض اللواء وأكتوبر لليوم السابع على التوالي لضبط الجناة فى حادثى محور 26 يوليو ومفتى الجمهورية السابق

وقال المصدر إن المتهمين الذين نفذوا محاولة الهجوم على سيارة أمن مركزي أعلى محور 26 يوليو، ليست لهم علاقة بحادث الدكتور علي جمعة.

 

 

*رئيسة وزراء بريطانيا “لطعت” السيسي 21 يوما لتقبل تهنئته

كشف الكاتب الصحفي عبد الله السناوي، تأخر رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي”، “بأكثر مما هو طبيعي ولائق، لنحو ثلاثة أسابيع في الرد على طلب رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، السماح له بإجراء اتصال هاتفي معها، كي تتلقى تهنئته لها بمنصبها الجديد.

ووصف السناوي، المقرب من نظام حكم السيسي، تلك الواقعة، بأنها “جلافة دبلوماسية من رئيسة وزراء بلد عهد عنه العناية بالأصول والتقاليد”، بحسب قوله.

جاء ذلك في مقاله بصحيفة “الشروق”، الأربعاء، تحت عنوان: “رسائل الإيكونوميست“.

وأردف السناوي متشائما: “إننا مقبلون على أوضاع شديدة الصعوبة في العلاقات الدولية، تأخذ مداها من علاقات متراجعة مع الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين، وعلاقات أخرى مع الولايات المتحدة قد تتعرض لهزات كبيرة مع رئاستها المقبلة“.

وشدد على أن “الوضع كله يحتاج إلى مراجعة عاجلة تتطلب فتح نوافذ الحوار العام، لا اعتبار الاجتهادات تشكيكا فى الإنجازات، والاستماع بجدية إلى الأنين الاجتماعي، ورفع أية مظالم سياسية بالإفراج عن كل المعتقلين الذين تعرضوا للظلم الفادح، دون أن يكونوا قد تورطوا في أي عنف“.

ورأى مراقبون أن هذه النصائح التي تقدم بها السناوي تأتي متأخرة جدا، بعد أن تجاوزها الفرز والاستقطاب، الحاصل حاليا في المجتمع المصري، ليضع أنصار السيسي أنفسهم في زاوية ضيقة، بعد أن كانوا يطمحون في أن يفعلوا ذلك بالمعارضين، لكن إخفاقه السياسي والاقتصادي، قد حشرهم هم في تلك الزاوية.

وكانت وسائل الإعلام المصرية، أبرزت، نهاية الأسبوع الماضي، اتصال السيسي هاتفيا برئيسة وزراء بريطانيا، لتهنئتها بمنصبها الجديد، قائلة إنه أعرب في الاتصال عن تمنياته بالتوفيق، والنجاح في مهمتها.

وزعمت وسائل الإعلام المصرية أيضا أن تريزا ماي أعربت عن خالص تقديرها لتهنئة السيسي، وأكدت تطلعها للعمل على تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين على جميع الأصعدة السياسية والاقتصادية، وحرص بلادها على تقديم المساعدة اللازمة لدعم جهود النهوض بالاقتصاد المصري، بما في ذلك زيادة الاستثمارات البريطانية بمصر.

لكن مراقبين لاحظوا أن قرار إدارة الهجرة بوزارة الداخلية البريطانية بمنح حق اللجوء السياسي لمن يثبت تعرضه للاضطهاد في مصر من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين أو من الصحفيين، قد جاء تاليا لهذا الاتصال، معتبرين ذلك بمثابة صفعة” وجهتها إدارة رئيسة الوزراء البريطانية الجديدة لنظام السيسي، وهو ما استوعبه إدارته وإعلاميوه جيدا.

 

 

*كارثة جديدة للمصريين.. إثيوبيا تنشئ سدا جديدا بتمويل إيطالي وعجز السيسي

كشف مسئول إثيوبي، اليوم الأربعاء، عن شروع بلاده في بناء ثاني أكبر سد بعد النهضة لتوليد 2160 ميجاواط من الطاقة الكهربائية بتكلفة تصل إلى 2.2 مليار يورو (2.45 مليار دولار).

ونقلت وكالة الأنباء الإثيوبية عن وزير الري، موتوما مكاسا، إن “كافة الاستعدادات قد اكتملت لبدء العمل مطلع العام المقبل.

وكشف الوزير عن “توقيع الاتفاق مع شركة ساليني إمبريغيلو الإيطالية، لبناء السد على نهر أمو في إقليم شعوب، جنوب إثيوبيا، على الحدود الكينية، بتكلفة 2.2 مليار يورو“.

وذكر مكاسا أن “شركة ساليني تجري ترتيباتها النهائية للبدء في الأعمال الأولية لبناء السد بعد حصولها على تمويل 1.7 مليار يورو من مؤسسة مالية في إيطاليا، على أن تغطي الحكومة الإثيوبية باقي المبلغ“.

يذكر أن سد “كويشا”، الذي يقع في المنطقة التي تحمل نفس الاسم، جنوب إثيوبيا، سيصبح ثاني أكبر السدود في إثيوبيا بعد سد النهضة، وسيبنى بارتفاع 170 متراً، على نهر “أومو“.

وتسعى إثيوبيا في خطتها الخمسية الثانية (2015 – 2020)، إلى زيادة إنتاجها من الكهرباء من نحو 2200 ميغاواط في الوقت الراهن إلى أكثر من 17 ألف ميغاواط.

وتقوم إثيوبيا حالياً ببناء عدة مشاريع للطاقة الكهرمائية، أبرزها سد النهضة (على نهر النيل)، الذي تتجاوز تكلفته 4 مليارات دولار، وينتظر أن تصل قوته الإنتاجية إلى 6 آلاف ميجاواط عند اكتماله في يونيو 2017.

وتصدر إثيوبيا الكهرباء إلى كل من كينيا والسودان وجيبوتي.

وفي مارس 2015، وقعت مصر والسودان وإثيوبيا وثيقة إعلان مبادئ سد النهضة في العاصمة السودانية الخرطوم، وتعني ضمنياً الموافقة على استكمال إجراءات بناء السد، مع إقامة دراسات فنية لحماية الحصص المائية من نهر النيل للدول الثلاث التي يمر فيها.

إسرائيل تصفع قائد الانقلاب العسكري

وتعد السدود الإثيوبية الخانقة للشعب المصري، أحد إفرازات عجز السيسي على الحفاظ على الأمن القومي الإستراتيجي.. فيما تتمد إسرائيل بقوة في دول المنابع لتحقيق حلمها الكبير من النيل للفرات.

وفي هذا السياق يقول شريف محسن، الخبير المائي: إن مصر تتلقى نصف حصتها المائية منذ 9 سنوات وتعيش سنوات عجاف، مؤكدًا أن العام القادم فيه خطر على مصر بسبب مياه النيل، خاصة  بعد بناء سد النهضة، سيصل إلى مصر والسودان 14 مليارًا فقط من أصل 50 مليار متر مكعب، قائلًا “بعد كده إحنا هتستأذن من إسرائيل.. مصر تم تدميرها  في عصر السيسي”، حسب قوله.

وأضاف، في تصريحات صحفية مؤخرا، مشيرًا إلى أن مصر أصبحت دولة ضعيفة واهنة، ومن المؤكد أنها أدركت ذلك توقيع اتفاقية بيع جزيرتي تيران وصنافير، كما أن صفقات السلاح كلها تمت بموافقة إسرائيل.

 

 

*السيسي يحرك أذرعه لتكرار جريمة “تمرد” ومد رئاسته 8 سنوات

هل هي مصادفة أن يصدر تقرير من مجلة الايكونوميست يتهم قائد الانقلاب السيسي بالفشل في إدارة مصر وتخريبها ثم يظهر بعدها بـ 24 ساعة، شخص مجهول يدعى “ياسر التركي” رئيس جمعية مغمورة لحقوق الإنسان الدولية والتنمية في المنيا جنوب مصر، ليعلن عن إحياء حملة فاشلة أعلنها يوليو 2015، لجمع توقيعات 40 مليون مصري لتمديد فترة رئاسة قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي 8 سنوات بدلا من الأربعة الحالية دون انتخابات؟

التركي” قال “مش عاوزين نعمل انتخابات عشان نوفر فلوس الانتخابات ونحط الفلوس في صندوق تحيا مصر، ونطور بها مجال الصحة أو التعليم”، وتابع: أنا بدأت جمع التوقيعات في محافظات الصعيد وسيتم توثيقها في الشهر العقاري“.

وقال إنه فور جمع 40 مليون توقيع سيتوجه إلى مقر مجلس الشعب لعرض الأمر عليهم والبت في الموضوع واتخاذ قرار اما المد لفترة رئاسية ثانية أو اجراء استفتاء شعبي، وانه مازال امامه وقت كاف لجمع التوقيعات حتى عام 2018.

مدعومة” من النظام الحالي

ولكن الظهور المفاجئ لهذا الشخص وتلميع الصحف وفضائيات أذرع السيس له، تؤكد أن التقارير الدولية حول فشل السيسي في إدارة مصر وفساد نظام حكمه، دفعتهم للبدء بهذه الحملة المدعومة من بعض الأوساط داخل النظام الحالي.

إذا كان هناك شعور لدى السلطة وأذرعها الإعلامية والاستخبارية بتآكل شعبية السيسي، وقلق من انهيار شعبيته وتخلي من أيدوه عنه بعد اكتشافهم حقيقته واكتواءهم بمظالمه وفساده ورفعه الأسعار بطريقة وبائية آخرها الكهرباء بنسبة 47%، وإن أركان الحكم يخشون من خوض السيسي انتخابات الرئاسة 2018 أصلا بصرف النظر عن الكومبارس أمامه أو تزوير الصناديق.
لذلك يبدو أن الهدف من الحملة هو الرد على الايكونومست التي تطالب السيسي بعدم الترشح والحشد كما حدث في جريمة تمرد”، ومحاولة البحث عن تفويض جديد وهذه المرة دون انتخابات أيضا مهين دستورهم وكاشفين عن أن برلمانهم وقوانينهم ليست سوى ديكور.

الرد على عصام حجي

أيضا يبدو حملة السيسي لمد رئاسته نوعا من الرد علي ما نشرت الصفحة الرسمية لما يسمي “الفريق الرئاسي” برئاسة الدكتور عصام حجي العالم في وكالة الفضاء “ناسا” حول السعي لتقديم برنامج للمرشح لعام 2018 والحديث حول تحركات لجمع قوي معارضة لترشيح بديل قوي.

وكانت حملة حجي أصدرت بياناً، علي فيس بوك، لرفض الدعوات التي أطلقت مؤخرًا لتمديد فترة قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي “الرئاسية” لمدة ثماني سنوات.

ووصفت هذه الدعوة لتمديد رئاسة السيسي بأنها: “تغييب الرأي العام ومحاولات البقاء دون انتخابات ورسم شعبية زائفة لرموز تخطتها طموحات المصريين في دولة تحارب الفقر والجهل والمرض“.

وقالت: “ستقوم المبادرة بالتنسيق مع كل قوى التغيير بجمع توقيعات عن طريق هذه الصفحة وسيتم تحضير عريضة بذلك خلال الساعات القادمة“.

وكان “الفريق الرئاسي 2018″، قد أطلق مبادرة، عبر “حجي”، المستشار العلمي للرئيس السابق المؤقت عدلي منصور، لتشكيل فريق رئاسي “يعِد مشروعًا يركز بالأساس على خمسة محاور: التعليم والثقافة، وتطوير الاقتصاد ومحاربة البطالة والفقر، وحرية وتمكين المرأة، والمساواة الدينية غير المشروطة، وتطوير قطاعات الصحة. المبادرة ليس لديها مرشح رئاسي بعينه“.

وأعلن حجي استعداد الفريق الرئاسي لدعم المرشح الذي يقبل هذا المشروع وكذلك استعداده للتنسيق مع جميع أطراف القوى المدنية القائمة حاليًا، مستبعدًا أن يترشح هو نفسه في انتخابات الرئاسة وواصفًا مبادرته بأنها مشروع “أخلاقي وتعليمي وإنساني“.

 

 

*وجوده زي عدمه!”.. مجلس العسكر لحقوق الإنسان في إجازة!

أثار إعلان حافظ أبوسعدة، عضو المجلس القومى لحقوق الإنسان، المعين من جانب قادة الانقلاب، دخول المجلس فى إجازة حتى نهاية شهر أغسطس الجارى، تساؤلات حول جدوى عمل المجلس علي مدار أكثر من 3 أعوام؟ ومدى أهلية أعضائه الحاليين في التصدي للانتهاكات غير المسبوقة لنظام الانقلاب؟
تصريحات “أبوسعدة” أثارت سخرية الكثيرين، خاصة أن المجلس يعد في إجازة من عمله الحقوقي المفترض أن يقوم به منذ انقلاب 3 يوليو 2013، حيث حرص المجلس على التطبيل لجرائم القتل والاعتقال التي يرتكبها الانقلابيون، فضلا عن قبول السفر للخارج لخداع المنظمات الدولية والترويج لوردية الوضع الحقوقي في مصر.

وكانت أبرز سقطات المجلس على مدار أكثر من 3 أعوام، مشاركته في تزوير ما حدث في اعتصام “رابعة”، وتبنيه رواية الانقلابيين، في محاولة لتضييع حقوق آلالاف الشهداء والمصابين والمعتقلين من داخل الاعتصام.

وعلى صعيد المعتقلات، أثارت زيارة وفد المجلس لبعض السجون بتنسيق مسبق مع إدارة السجون والتقاط صور بجانب مأكولات ومشروبات فاخرة للغاية يفترض أنها تقدم للمعتقلين، أثارت موجة من السخرية في الشارع المصري وعلى مواقع التواصل الاجتماعي؛ خاصة أن المصريين يعلمون جيدا الوضع المأساوي داخل السجون.

ولم يكن للمجلس أي دور يذكر في التصدي لجرائم التصفية الجسدية للمعارضين الساسيين في الشوارع والمنازل، كما لم يكن له دور في التصدي لجرائم الاختفاء القسري التي زادت بشكل غير مسبوق خلال الفترة الماضية؛ خاصة في ظل ارتباط هذا الاختفاء بواقع تعذيب شديد لانتزاع اعترافات ملفقة، تسبب بعضها في تنفيذ أحكام إعدامات بحق أبرياء.

 

 

*هل مجرد صدفة؟.. مقال ساويرس يفضح المدفون مع السيسي

انتهت مرحلة الغزل العفيف بين العسكر والكنيسة، وحل محلها المساومات وفرض الإتاوات ودفع مقابل تأييد الانقلاب، وتوارت عبارات من قبيل “الجنرال المحبوب” و ” أذوب عشقاً في السيسي”،

وحل محلها عبارة “عاوز حقي”، التي عبر عنها مقال وكيل أعمال الكنيسة رجل الأعمال “نجيب ساويرس”، تحت عنوان “رُبّ صُدفة”.

وطرح “ساويرس” في مقاله الذي نشره في صحيفة الأخبار الحكومية أمس الثلاثاء، بتطبيق النموذج اللبناني في المحاصصة الطائفية، ومنح المسيحيين مواقع حكومية مميزة ومؤثرة في البلاد، مقابل وقوفهم مع جنرال الانقلاب.

واعتبر رئيس حزب “المصريين الأحرار”، نجيب ساويرس، تخصيص حقائب وزارية بعينها للمسيحيين حاليا غير كاف، ونوعا من ذر الرماد في العيون!

أوامر الكنيسة

من جانبه أكد الباحث السياسي التركي “محمد زاهد جول”، في تصريحات سابقة، أن الكنيسة الأرثوذكسية هي من توجه الانقلاب وتعطي أوامر مباشرة إلى “السيسي”، وأن المجلس العسكري والجيش مجرد تابعين ومنفذين لأوامر تواضروس.

وأضاف جول، أن الذي يسوق في مصر للسيسي هي الكنيسة وليس القوات المسلحة بشكل مباشر، وأن الكنيسة وقيادات الكنيسة بشكل شخصي هي التي تقود السيسي وتقود المجلس العسكري، وهي التي تقود الحملة الدولية من أجل إعادة السيسي، مشيرًا إلى تحركات الكنيسة في الدول التي يذهب إليها السيسي سنجد أن الكنيسة تصل إلى تلك الأماكن قبل أن يصل إليها السيسي.

وهو الأمر الذي أكده مقال السيسي عندما ألمح إلى تطلعه لإسناد رئاسة الوزراء والبرلمان في مصر إلى المسيحيين، مشيرا إلى أن نظرة واحدة إلى المواقع السيادية التي تولاها المسيحيون في حكومات ما قبل 23 يوليو 1952 توضح أنهم تولوا أعلى المناصب والوظائف العامة، مثل منصب رئيس وزراء مصر، ورئيس البرلمان، وغيرها، وفق قوله.

ليست صدفة!

وردَّ السيسي على هدى عبدالناصر، نجلة زعيم نكسة 67، التي دافعت عن والدها أمام اتهامات الكنيسة له بالعنصرية، وقال إنه ليس من الصدفة عدم وجود ضابط مسيحي واحد في مجموعة “الضباط الأحرار”!

وبالرغم من  طائفية مقال ساويرس إلا أن العشرات من النشطاء المسيحيين أعربوا عن تأييده في معركته تلك، وإن أخذت شكلا طائفيا، سواء على حسابه في “تويتر”، أو صفحته في “فيسبوك”.

ومنذ بداية ثورة 25 يناير أعلنت إدارة الكنيسة موقفها الصريح ألا وهو دعمها لمبارك ومن ثم تنحيه وقفت بجانب شفيق، حيث كانت الكنيسة الراعي الرسمي للثورة المضادة ومرشحي الفلول في الانتخابات البرلمانية عام 2012، الأمر الذي بدا واضحًا أن الثورة تواجه تكتل من ملايين الأصوات ذو التوجه الكنائسي لصالح الفلول.

وبعد الانقلاب العسكري، كان لإدارة الكنيسة وحشدها لكثير من المسيحيين دور بارز في دعمه والانتشار في الميادين حيث نادت الكنائس بالتجمع والحشد في ميدان التحرير لإسقاط الرئيس الشرعي. 

وذكرت تقارير صحفية أن الغالبية العظمى من مسيحي مصر يدعمون السيسي باعتباره المنقذ والمخلص، فضلاً عن ظهور تواضروس بجوار السيسي وقت الانقلاب، جعل الكثير موقف الكنيسة واضح وصريح في دعم العسكر والانقلاب على الرئيس محمد مرسي.

 

 

*موظفو “الضرائب” يهددون بالتصعيد ضد “الخدمة المدنية

هدد موظفو الضرائب العامة باتخاذ خطوات تصعيدية حال لم تنفذ حكومة الانقلاب مطالبهم التي أعلنوا عنها خلال تظاهرتهم، اليوم، بشارع الفلكي، والتي تتمثل في إلغاء قانون الخدمة المدنية سيئ السمعة، والعمل علي تحسين ظروفهم المهنية والمعيشية.

وقرر جموع العاملين أن غدا إجازة لهم من العمل بالمصلحة للضغط على حكومة الانقلاب للاستجابة لمطالبهم، مشيرين إلى إعطائهم الحكومة مهلة أسبوع من اليوم للعمل على تنفيذ مطالبهم، وإلا سيدخلون في إضراب عن العمل

وكان موظفو مصلحة الضرائب العامة، قد نظموا وقفة احتجاجية، ظهر اليوم، بجانب مقر مصلحة الضرائب بشارع الفلكى للمطالبة بوضع نظام حوافز عادل وتسوية المؤهلات العليا، واعتماد الترقية على القانون 47، وتوفير رعاية صحية جيدة للعاملين بالمصلحة، فضلا عن رفض موافقة برلمان العسكر على قانون الخدمة المدنية.

 

 

*إيكونومست: الإمارات تسحب مستشاريها من مصر وتؤخر الدعم

قالت مجلة “إيكونومست” البريطانية، إن دولة الإمارات العربية المتحدة سحبت مستشاريها الذين كانت أرسلتهم إلى مصر لمعاونة نظام السيسي، بعدما “فقد الداعمون العرب الذين يقدمون المال للسيسي الصبر، على ما يبدو” بسبب قصور الحكومة المصرية، بحسب ما أوردت المجلة.

وأوضحت “إيكونومست”، في تقرير شامل بعنوان “تخريب مصر”، السبب الذي دعا الإمارات لسحب مستشاريها بالقول إن “المستشارين شعروا بالإحباط من البيروقراطية المتحجرة” في مصر، مشيرة إلى أن “القيادة المصرية، على ما يبدو، لا تريد النصيحة من الخليجيين المغرورين من أصحاب شبه الدول، الذين يتلاعبون بالمال مثل الأرز، كما قال السيسي ومساعدوه في أشرطة مسربة“.

ويأتي الإجراء الإماراتي ضمن إجراءات دولية مماثلة وسط قصور مصري اقتصادي، بحسب تقرير “إيكونومست” الذي أشار إلى أن البنك الدولي قرر تعليق حزمة من المساعدات لمصر، وقد يتخذ بنك التنمية الأفريقي الخطوة ذاتها.

وعلى أهمية وخطورة الإجراءات التي اتخذتها المؤسسات الدولية المالية تجاه مصر، فإن الأهم بحسب “إيكونومست” هو “أن دول الخليج، التي تدعم السيسي بقوة، وقدمت له مليارات الدولارات، بدأت تفقد الثقة، ويعتقد أن الإمارات قامت بسحب المستشارين من البلاد، ولم تصل الدفعات الأخيرة من الدعم بعد؛ بسبب البطء في إرسالها“.

 

 

*استياء شعبي كبير عقب الإعلان عن حملة للتمديد للسيسي

أثارت الأنباء عن الدعوة عن حملة لجمع التوقيعات من المواطنين لتمديد فترة رئاسة السيسي ثماني سنوات بدلا من أربعة موجة من السخط والاستياء والسخرية من بعض المواطنين، فيما رأى آخرون أن في ذلك تعديا صريحا على الدستور وإهدارا لأصوات الملايين التي لا توافق على ذلك.
وأعرب أحد الطلاب عن رفضه تلك الحملة قائلا: “فيه ناس مش عايزاك فيه ناس عايزاك كل واحد له رأي”، مضيفا أنه لم يشاهد أي إنجازات للسيسي حتى الآن.

وأضاف أن تظلمات الثانوية الأزهرية خلال أربعة أيام بلغت 7 مليارات جنيه.. طب راحوا فين؟”، معتبرا أن المبادرة عودة لحكم المخلوع مبارك، ومحدش حيقدر يمشي في الشارع والطوارئ حتطبق.
وتساءل مواطن آخر: “إحنا عملنا الثورة عشان خاطر إيه؟، عشان يجي رئيس الدولة بالصندوق ومجيش كده فترات متتالية.. زي مبارك ما خرب البلد“.

واعتبر مواطن آخر المبادرة انقلابا على الديمقراطية، معلنا عزمه التصدي لتلك المحاولات وبقوة؛ لأنها تمثل تعديا على مبادئ الديمقراطية التي سالت دماء الشعب من أجلها.

 

 

*الانقلاب يواصل التخبط بوقف تصدير الأرز

كشف القرار الذي اتخذته حكومة الانقلاب بـ”وقف تصدير الأرز بكافة أنواعه، عن سطحية القرارات وعشوائية حكومة الانقلاب، مع التأكيد الدائم على كذبها وعدم مصداقيتها، ففي الوقت الذي تمنع فيه تصدير الأرز بكافة أنواعه لاعتبارات السوق الخارجية، عرضت شراء الأرز من الفلاح بحد أقصى 2400 جنيه للطن، أي أن سعر الكيلو من الأرز يصل إلى جنيهان و40 قرشا، في حين أن سعر الأرز في السوق المصرية للمستهلك يصل إلى 7 جنيهات في القرى، وفي المدن إلى 9 و10 جنيهات.. فضلا عن عدم مصداقية الحكومة فيما يتعلق بتجهيزها 5 مليارات جنيه لشراء المحصول من الفلاحين، لديونها السابقة للمضارب.

خسائر بالدولار

واعتبر الإعلامي وسام عبدالوارث، في تغريدة له على حسابه على توتير، أن بابًا كان يدر دخلا بالدولار البلاد في أمس الحاجة إليه، يتم سده بالضبه والمفتاح، وبقرار من السيسي، حتى يلهث التجار على السعر الذي حددته الحكومة، والمقرر أن تبيعه على جنيهين ونصف للكيلو.

الخبير الاقتصادي سرحان سليمان له تغريدة في 2014، حول القرار نفسه الذي فاقم الأزمة رغم مرور عامين، وقال إن حظر تصدير الأرز سيلحق خسائر بقيمة 800 مليون دولار، كانت ستدخل مصر، سألت مقرب من دهاليز السياسة الزراعية، الوزارة تدعم المنتج أم المستهلك بحظر التصدير؟ هرش دماغه وسكتّ!”.

وفي الموسم الماضي أغسطس/سبتمبر 2015، قال مصطفى النجارى، رئيس لجنة الأرز بالمجلس التصديرى للحاصلات الزراعية، إن قرار منير فخرى عبدالنور، وزير الصناعة والتجارة السابق، بوقف تصدير الأرز، كبد خزانة الدولة خسائر بلغت 5 مليارات جنيه حتى الآن؟!.
في حين قدر النجاري في حواره مع “الوطن” الموالية للانقلاب أساس خسائر الأرز، بتراكم المخزون لدى الفلاحين، وتراجع مستوى الأسعار، مؤكداً ظهور 7 شركات جديدة، يقودها من سماه «المستريّح الجديد» فى محافظات الوجه البحرى، لشراء المحصول من الفلاحين بأعلى من سعر توريده للحكومة، وأكد أن تراجع سعر توريد الأرز كبّد نحو مليون مزارع 30 مليار جنيه خسائر، هى فارق الأسعار عن العام الماضى.

فيما أكد رجب شحاتة، رئيس شعبة الأرز باتحاد الصناعات، أن وقف التصدير سيؤدى لارتفاع حجم المخزون، ما يعرضه للتلف، إضافة إلى إهدار استثمارات بـ40 مليار جنيه، وحجم عمالة يصل إلى 500 ألف عامل.

قرار سطحي

واعتبر المهندس مجدي الوليلي، عضو مجلس إدارة غرفة الحبوب باتحاد الصناعات، وكيل لجنة الأرز بالمجلس التصديري، قرار الحكومة بوقف تصدير الأرز، بالسطحية وغير المدروس.
وتساءل الوليلى “كيف تستطيع الحكومة تدبير 5 مليارات جنيه قيمة شراء المحصول للموسم الجديد وهي مدينة للمضارب من أعوام سابقة؟“.

كان مجلس الوزراء برئاسة المهندس شريف إسماعيل، قرر وقف تصدير الأرز بجميع أنواعه، وكذا كسر الارز، توفيرًا لاحتياجات السوق المحلية، وبما يسهم فى الحفاظ على استقرار الأسعار طوال العام.
وقال “الوليلي” في تصريحات لـ”بوابة الأهرام”: “وقف تصدير كسر الأرز يعطي دلالة واضحة علي أن غشًا سيرتكب بخصوص المواطن المصري وخلطه بالأرز في منظومة التموين“.

ولفت إلى أن وقف تصدير كسر الارز للاتحاد الأوروبي في صفقات متكافئة معفاة من الضرائب، مخالف لاتفاقية الشراكة المصرية الأوروبية ويمنع ملايين الدولارات من جلبها للموازنة العامة للدولة، مطالبًا برحيل الحكومة بدلاً من التخبط في القرارات.

سد الاحتياجات

ولحاجة السوق المحلية الماسة للأرز الرخيص ووقف التطاحن عليه، والمقدرة بنحو 111 ألف طن شهريا لأرز التموين ومليون و300 ألف طن سنويا، لسد احتياجات السوق المحلية والحفاظ على استقرار الأسعار خلال العام الجاري، أدعت حكومة الإنقلاب وقف تصدير الأرز، مقررة استلام الأرز الشعير اختيارياً من المزارعين.

في حين ارتفعت أسعار الأرز خلال الأشهر الماضية بين ثلاثة وأربعة جنيهات، إلى 9.5 جنيهات للكيلو، بسبب إقبال التجار على تخزينه وبيعه لاحقاً مع تراجع العرض في السوق المحلية.
وهددت “حكومة الانقلاب” في وقت سابق، بالتوجه لشراء الأرز بالأمر المباشر من الخارج، إذا لم يخفض التجار أسعار عروضهم في المناقصات.

 

 

*إثيوبيا تشرع في بناء ثاني أكبر سد بعد “النهضة”بتكلفة 2.2 مليار يورو

كشف مسؤول إثيوبي عن شروع بلاده في بناء ثاني أكبر سد بعد “النهضة” لتوليد 2160 ميغاواط من الطاقة الكهربائية.

وقال وزير الري الإثيوبي، موتوما مكاسا، “إن كافة الاستعدادات قد اكتملت لبدء العمل مطلع العام القادم، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الإثيوبية، اليوم الأربعاء.

وكشف الوزير عن “توقيع الاتفاق مع شركة ساليني إمبريجيلو الإيطالية، لبناء السد على نهر أمو في إقليم شعوب جنوبي إثيوبيا على الحدود الكينية بتكلفة 2.2 مليار يورو“.

وذكر مكاسا أن “شركة ساليني تجري ترتيباتها النهائية للبدء بالأعمال الأولية لبناء السد بعد حصولها على تمويل 1.7 مليار يورو من مؤسسة مالية في إيطاليا، على أن تغطي الحكومة الإثيوبية باقي المبلغ“.

يذكر أن سد “كويشا” الذي يقع في المنطقة التي تحمل نفس الاسم، جنوبي البلاد سيصبح ثاني أكبر السدود الكهرومائية في إثيوبيا بعد سد النهضة، وسيبنى السد بارتفاع 170 متراً، على نهر “أومو” وستكون عليه بحيرة مساحتها 6 آلاف مليون متر مكعب.

وتسعى إثيوبيا في خطتها الخمسية الثانية (2015 – 2020)، إلى زيادة إنتاجها من الكهرباء من نحو 2200 ميغاواط في الوقت الراهن إلى أكثر من 17 ألف ميغاواط.

 

 

*69 اختفاء قسريا حصيلة الانقلاب المصري خلال شهر يوليو

وثقت مؤسسة “إنسانية” (جهة حقوقية مستقلة) بعض الجرائم التي ارتكبتها سلطات الانقلاب خلال شهر يوليو الماضي، منها وقوع خمس حالات قتل خارج إطار القانون داخل مقرات الاحتجاز نتيجة الإهمال الطبي ومنع الأدوية عن الضحايا.

وأكدت “إنسانية” في بيان لها اليوم تعرض 69 شخصا للاختفاء القسري في مقرات سرية لجهاز الأمن الوطني ومراكز الشرطة، حيث يتعرضون للتعذيب الشديد لانتزاع اعترافات منهم بالقوة، وتعرضت أسر كاملة للاختفاء القسري على يد قوات الأمن بينهم أطفال رضع لم تتمكن أسرهم أو محاموهم من معرفة مكانهم أو التواصل معهم

وتعرض 43 شخصا للاعتقال التعسفي خلال الشهر ذاته، حسب توثيق “إنسانية، التي أكدت أن المعتقلين يقبعون في مقرات احتجاز غير آدمية، كما يتم التنكيل بهم وحرمانهم من الطعام والزيارات وساعات التريض.

واستطردت قائلة: “يعاني الكثير من المعتقلين من احتجازهم في زنازين متكدسة بالمعتقلين، فضلا عن احتجاز عدد منهم في زنزانة واحدة مع الجنائيين، وتفتقر مقرات الاحتجاز إلى التهوية وأماكن قضاء الحاجة، ويتعرض المعتقلون الذين يحاولون الاعتراض على سوء الأوضاع للتعذيب المستمر، ويتم نقلهم إلى الحبس الانفرادي ومنع الطعام والزيارات عنهم“.

كما وثقت مؤسسة إنسانية دخول خمسة أشخاص في إضراب عن الطعام بمقرات احتجازهم، بسبب سوء الأوضاع التي يعانون منها، والتعذيب المستمر الذي يلاقونه، لافتة إلى وقوع 11 حالة انتهاك صحي وإهمال طبي داخل مقرات الاحتجاز، حيث تقوم قوات الأمن بمنع الأدوية عن المعتقلين الذين يمرون بوعكات صحية أو يعانون من أمراض مزمنة، وكذلك تتعنت قوات الأمن في نقلهم إلى المشافي لتلقي الرعاية الصحية اللازمة.

وأكدت مؤسسة إنسانية أن سلطات الانقلاب تنتهك المواثيق والقوانين الدولية، إذ تنص الاتفاقية الدولية لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري على ما يلي: “تشكل ممارسة الاختفاء القسري العامة أو المنهجية جريمة ضد الإنسانية كما تم تعريفها في القانون الدولي المطبق وتستتبع العواقب المنصوص عليها في ذلك القانون“.

وطالبت مؤسسة “إنسانية” سلطات الانقلاب بالإفراج عن جميع المعتقلين في السجون، والذين قالت إن أعدادهم وصلت إلى أكثر من 45 ألف معتقل، والكشف عن مكان المختفين قسرا والإفراج الفوري عنهم، داعية المؤسسات الحقوقية والأمم المتحدة إلى القيام بحملات تفتيش لمقرات الاحتجاز المصرية ومقرات الأمن الوطني، حيث يتم إخفاء المختطفين وتعذيبهم.

وأضافت: “منذ انقلاب الجيش على الرئيس محمد مرسي في 3 يوليو 2013، تُمعن سلطات الانقلاب في ارتكاب الكثير من الانتهاكات الحقوقية بحق من يعارضها، وتفرض سلطات الانقلاب بذراعها الأمني رقابة صارمة على أماكن الاحتجاز والوسائل الإعلامية، فلا تتمكن المؤسسات الحقوقية من توثيق كافة الانتهاكات التي تحدث ولا يصل إليها إلا القليل منها، فضلا عن أن بعض الانتهاكات يتم توثيقها بعد فترة من وقوعها“.

وتابعت “إنسانية”: “تتعدد الانتهاكات التي تمارسها سلطات الانقلاب بدءا من القتل خارج إطار القانون والتصفية الجسدية المباشرة أو عن طريق الإهمال الطبي في مقرات الاحتجاز، كذلك تستخدم السلطات الأمنية الإخفاء القسري والتعذيب الشديد للضحايا لانتزاع اعترافات منهم بالقوة“.

 

 

الأردن تنضم لـ”السيسي” و”إسرائيل” في حصار غزة. . الاثنين 16 مايو. . شيخ العسكر يلغي زيارته الإفريقية بعد صفعة السنغال

تبادل اراضيالأردن تنضم لـ”السيسي” و”إسرائيل” في حصار غزة. . الاثنين 16 مايو. . شيخ العسكر يلغي زيارته الإفريقية بعد صفعة السنغال

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*السجن 879 عامًا بحق 51 من مناهضى الانقلاب بالشرقية

فى حلقة جديدة من جرائم قضاة العسكر بالشرقية بحق مناهضى الانقلاب ورافضى التنازل عن أى جزء من أرض الوطن، أصدرت محكمة جنايات الزقازيق المنعقدة ببلبيس برئاسة قاضى العسكر نسيم بيومى، وعضوية اثنين من قضاة العسكر، وهما “محمد عبد الغفار وعلي رجب”، عدة أحكام جائرة بحق 41 من أحرار الشرقية من “فاقوس وههيا وبلبيس ومنيا القمح”، و10 طلاب من أبناء مدينة العاشر من رمضان فى أربع قضايا مختلفة.
وجاءت الأحكام فى القضية الأولى بحق 10 من طلاب مدينة العاشر من رمضان، حيث قضت بالسجن المؤبد للطالب عبد الخالق السيد، فى القضية رقم 978 لسنة 2014 جنايات قسم ثانى العاشر من رمضان، كما قضت بالسجن 10 سنوات لطالبين آخرين، و5 سنوات بحق 7 طلاب، بينهم نجل النائب أمير بسام، وأصدرت حكما غيابيا بالسجن 15 عاما بحق 3 آخرين.
يذكر أن قوات أمن الانقلاب كانت قد اعتقلت 10 من طلاب مدينة العاشر من رمضان منذ ما يزيد عن عامين ونصف، تعرضوا خلالها للاختفاء القسرى والتعذيب الممنهج للاعتراف بتهم ملفقة لم يرتكبوها، وقد ظهر عليهم آثار التعذيب عند عرضهم على نيابة الانقلاب، كما ظهر أيضا خلال فيديو مصور لهم تحت وطأة التعذيب للاعتراف بأنهم أسسوا خلية تستهدف رجال الجيش والشرطة.
وفى القضية الثانية، قضت المحكمة ذاتها بالسجن 5 سنوات بحق 3 من مناهضى الانقلاب من فاقوس وههيا؛ على خلفية اتهامات ملفقة لا صلة لهم بها؛ لرفضهم الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم، وهما “المهندس رضا ضيف، والسيد طنطاوى، ومحمود الشريف“.

وفى القضية الثالثة، أصدرت المحكمة حكمًا بالمؤبد 25 عاما بحق 25 من مناهضى الانقلاب بمنيا القمح، والسجن 15 عاما لاثنين آخرين، وبراءة 13 آخرين في القضية رقم 63407 لسنة 2015 جنايات منيا القمح.

وفى القضية الرابعة، أصدرت المحكمة ذاتها حكما بالسجن 7 سنوات بحق 7 من مناهضى الانقلاب ببلبيس، و5 سنوات لمعتقل آخر فى القضية رقم 5507 لسنة 2015 جنايات بلبيس، بعد تلفيق اتهامات لا صلة لهم بها، منها “التحريض على العنف، واستعراض القوة، وتخريب مؤسسات الدولة.

رابطة أسر المعتقلين بالشرقية استنكرت هذه الأحكام ووصفتها بالجائرة، وأكدت أنها تأتى فى إطار المحاولات الفاشلة من قبل سلطات الانقلاب؛ للحد من الحراك الثورى المناهض للانقلاب وجرائمه.

وناشدت الرابطة جميع منظمات حقوق الإنسان المحلية والدولية، وكل من يستطيع أن يقدم لهم الدعم، باتخاذ جميع الإجراءات المتاحة لتوثيق هذه الجرائم، والضغط من أجل رفع الظلم عن ذويهم.

 

*إصابة مجند في كمين الشلاق جنوب الشيخ زويد برصاص قناص

 

*سماع دوي انفجار قوي وسط مدينة العريش

 

*الحكومة توافق على زيادة أسعار الدواء الأقل من 30 جنيها 20% اعتبارًا من اليوم

 

*المؤبد لطالب بالعاشر من رمضان والسجن 70 عامًا لـ12 آخرين

قضت محكمة جنايات الزقازيق- والمنعقدة بمحكمة بلبيس لدواعٍ أمنيةبالسجن المؤبد للطالب عبد الخالق السيد، على خلفية اتهامات ملفقة لا صلة له بها، ومنها التظاهر وحرق سيارات للشرطة.

كما قضت المحكمة ذاتها بالسجن 10 سنوات لكل من “عُمر عبد العظيم، وأحمد عزازي”، فيما قضت بالسجن 5 سنوات لكل من “عبد الله قورة، وإبراهيم هنري، ومحمد ماهر، ومحمد الفاتح نجل عضو مجلس الشعب أمير بسام، وأنس خالد، ومحمد أيمن، وعبد الرحمن سامى“.
كانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت 10 من طلاب مدينة العاشر من رمضان منذ ما يزيد عن عامين ونصف، تعرضوا خلالها للاختفاء القسرى والتعذيب الممنهج للاعتراف بتهم ملفقة لم يرتكبوها، وقد ظهر عليهم آثار التعذيب عند عرضهم على نيابة الانقلاب، كما ظهر أيضا خلال فيديو مصور لهم تحت وطأة التعذيب.
كما قضت المحكمة ذاتها بالسجن 5 سنوات بحق 3 من مناهضى الانقلاب من “فاقوس وههيا”؛ على خلفية اتهامات ملفقة لا صلة لهم بها، لرفضهم الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم، وهم “محمود شريف “مدرس”، ورضا ضيف “مهندس”، والسيد طنطاوى مدرس“.

 

*مصر تفرج عن إسرائيلي بحيازته مخدرات مقابل 400 شيكل..وتعتقل شباب حماس من دون جرم

ذكرت عدد من الموقع الإخبارية العبرية ،  إن السلطات المصرية ألقت القبض على شابين من الوسط اليميني اليهودي المتشدد بمعبر طابا؛ بسبب حيازتهما للمخدرات.

ولفتوا إلى أن الشابين المنتميين للوسط الحريدي المتشدد كانا بحوزتهما سجائر تحتوي على مخدرات، وتم إطلاق سراح أحدهما على الفور، بينما الشاب الآخر وهو ابن شخصية معروفة في مدينة نتانيا الإسرائيلية، تم الإفراج عنه بعد تدخل وزارة الخارجية الإسرائيلية وبعد دفع 400 شيكل إسرائيلي، أي ما يقدر بـ 900 جنيه مصري.

وأشاروا إلى أن “الشابين اليهوديين خرجا من إسرائيل يوم الخميس الماضي وخلال وجودهما بمعبر طابا الحدودي مع سيناء، ألقت القوات الأمنية المصرية القبض عليهما، مضيفًا أن “الحديث يدور عن شابين من مدينتي القدس ونتانيا، يبلغ عمرهما 27 عامًا كان في طريقهما إلى مدينة طابا المصرية“.

جدير بالذكر أن “مدينة طابا تعتبر محطة للسياح الإسرائيليين الراغبين في قضاء إجازاتهم في شبه جزيرة سيناء“.

وأعاد الحادث للأذهان قصة اختطاف واعتقال 4 شباب من حماس هم “ياسر زنون، حسين الزبدة، عبد الله أبو الجبين، عبد الدايم أبو لبدة”، بعد أن اثبتت الاوراق والوقائع عبورهم للجانب المصري عبر معبر رفح،

وأكد شهود عيان مصرييون أن قوات الإنقلاب المصرية شوهدت وهي تقبض عليهم وتعتقلهم

وقد حملت “حماس” السلطات المصرية المسئولية الكاملة عن حياة الشبان الأربعة، ودعتها إلى العمل على سرعة إطلاق سراحهم بحكم مسؤوليتها الأمنية، محذرة أنها تبعد عن أي لون من ألوان التصعيد الإعلامي أو الميداني، وحفاظًا على العلاقات الفلسطينية المصرية، وفي إطار الأخلاق والمواثيق الإنسانية.

وحذرت من أي مساس بالشباب الأربعة الذين وقعوا ضحية الغدر والخداع دون ذنب سوى أنهم من قطاع غزة وهم من خيرة أبناء الشعب الفلسطيني.

وإلى الآن ترفض سلطات الإنقلاب الإفراج عن الشباب الأربعة، وترفض تحمل مسئوليتها بحكم وجودهم واختطافهم فوق أرضي مصرية،

جدير بالذكر ..أن الشباب المختطفون كانوا مطلوبين أمنيا لدى العدو الإسرائيلي ، لاشتراكهم في الحرب الأخيرة ضده على غزة ، مما يعزز من فرضية اعتقالهم من الجانب المصري بقيادة “عبد الفتاح السيسي” ، والذي يظهر تعاونا غير مسبوقا مع دولة الاحتلال ، الذي جعل الأخيرة تعترف بأن علاقتها مع مصر لم تكن يوما بذلك الدفء والحميمية كما هي الآن ، ويعتبر “السيسي” الشخصية العربية الوحيدة التي تحظى بحب جارف لدى الإسرائيلين واليهود في العالم ، الأمر الذي دفع بعدد من الصحف العبرية لإطلاق لفظ “البطل القومي ليهود العالم” على “عبد الفتاح السيسي

 

 

*6 آلاف مجند لتأمين السيسي بأسيوط.. ونشطاء: “طلع مش دكر

استمرارًا لحالة الذعر التي يعيشها قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، أكدت مصادر مطلعة أن مدينة أسيوط تشهد، منذ صباح الإثنين، حالة من الاستنفار الأمني من قوات الحرس الجمهوري والأمن الوطني والمباحث الجنائية؛ لتأمين زيارة قائد الانقلاب الدموي للمحافظة.

ونقلت صحيفة “الشروق” عن مصادر أمنية رفيعة المستوى، أن قوات الحرس الجمهوري استلمت موقع “محطة كهرباء أسيوط المركبة” بقرية جحدم غرب مدينة أسيوط، وموقع إنشاء قناطر أسيوط بمدينة الوليدية، التي سيتوجه إليها السيسي.

وقالت المصادر، إن أكثر من 6 آلاف ضابط ومجند من قوات الأمن المركزي والمباحث الجنائية ومكافحة الشغب من محافظات أسيوط والمنيا وسوهاج وقنا والوادي الجديد وبني سويف، وبالتنسيق مع القوات المسلحة، جميعهم في حالة استنفار قصوى لتأمين زيارة قائد الانقلاب.

وخلال عامين من استيلاء قائد الانقلاب السيسي على مقاليد السلطة في مصر، لم يظهر خلالهما السيسي وسط أي حشود شعبية، وغالبا ما يظهر وسط ثكنات عسكرية، كما أن قواته تغلق الميادين والشوارع أثناء سيره في أي طريق.

وبشيء من السخرية، علق عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي على استعانة قائد الانقلاب بـ6 الآف ضابط ومجند لتأمينه في أسيوط، حيث قال الناشط محمد جلال: “يا سيسي.. اعتبرها إسكندرية يا أخي.. ولا أسيوط مافيهاش كورنيش؟“.

الصحفي عبد الرحمن أبو الغيط سخر من ضخامة عدد القوات التي تؤمن السيسي، قائلا “الدكر اللي ما بيخفش واخد 6 آلاف واحد يأمنوه!”.

بينما علق الناشط Muhammad Al-Habibi قائلا: “لا أعتقد أن هناك ستة آلاف في سيناء لحمايتها، فكيف لحماية فرد؟ وممن؟ ولماذا؟ وكيف؟ وأين الملايين الحاشدة في ٣٠ يونيو؟ وأين الشعبية الطاغية؟ ولماذا الخوف إن كان عادلا؟ إما أن الخديعة قد ظهرت وفشلت كل المحاولات المستميتة للإعلام الفاشل الحقير، أو أن الشعب كله إخوان“.

 

 

*حنية السيسي”.. نار الفواتير والأسعار تلتهم جيوب المصريين

الشعب لم يجد من يحنو عليه” عبارة شهيرة قالها قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي للترويج لانقلابه على الرئيس مرسي وثورة يناير، ومن أجل الاستيلاء على كرسي الحكم في البلاد.

ولم يكد يمر عام على انقلاب 3 يوليو 2013، حتى رفع السيسي شعارات مفيش”، “إنتو هتاكلوا مصر يعني؟”، “معنديش حاجة ببلاش”، مبشرا المصريين بمستقبل مليء بالتقشف ورفع أسعار السلع الأساسية، وتسريح أكثر من 5 ملايين موظف بالدولة، حيث شهدت أسعار المواد البترولية وكافة الخدمات ارتفاعا غير مسبوق خلال الثلاثة أعوام الماضية.

وعلى الرغم من رفع أسعار المياه والكهرباء أكثر من مرة خلال الثلاثة أعوام الماضية، إلا أن صمت المصريين شجع “السيسي” على الاستمرار في مخططه لرفع الدعم بالكامل عن المواد البترولية والمياه والكهرباء، حيث تستعد وزارة الكهرباء في حكومة الانقلاب لفرض زيادة جديدة فى الأول من يوليو المقبل، حيث سيكون متوسط سعر الكيلو وات فى يوليو القادم 40 قرشا، و45.5 فى العام المقبل، وصولا إلى 50.8 قرشا فى نهاية خطة رفع الدعم.

ووفقًا لهذا المخطط الانقلابي، فإن الزيادة فى الشريحة الأولى ستزيد من قرشين ونصف لتكون 10 قروش، وتمثل هذه الفئة ما يقرب من 20٪ من إجمالى المستهلكين للكهرباء منزليا، في حين تبدأ الزيادة من الشريحة الثانية التى يتراوح استهلاكها ما بين 51 إلى 100 كيلووات ليصبح سعر الكيلووات 19 قرشا، تليها الشريحة الثالثة التى تستهلك 200 كيلووات 26 قرشا، وتزداد الشريحة الرابعة من 201 كيلووات وحتى 350 كيلووات، وسيكون السعر 35 قرشا، والشريحة الخامسة من 351 إلى 600 كيلووات 44 قرشا، وللشريحة السادسة من 651 إلى ألف كيلووات ستحاسب على 71 قرشا للكيلووات، وللشريحة السابعة والتى يتعدى استهلاكها الألف كيلو 81 قرشا.

وبالنسبة للشرائح التجارية من كيلووات حتى 100 كيلو 34 قرشا، ومن كيلووات حتى 600 كيلووات 58 قرشا، والشرائح الأعلى من 600 كيلووات ستحاسب بسعر 86 قرشا للكيلووات، ولأنشطة الجهد الفائق والصناعات كثيفة الاستهلاك تحاسب على متوسط سعر 39.3 قرشا، وفى أوقات الذروة 54 قرشا، ومترو الأنفاق 25.6 قرشا للكيلووات، ولصناعات الجهد العالى “22- 66 ك.ف” تبدأ من 25.6 قرشا وحتى 55.9 قرشا للكيلووات/ ساعة.

أسعار السلع نار

وفي سياق متصل، تشهد الأسواق موجة غير مسبوقة من ارتفاع أسعار كافة السلع الأساسية، قبل أسابيع قليلة من حلول شهر رمضان المبارك؛ في ظل فشل حكومة الانقلاب في السيطرة على ارتفاع سعر الدولار بالسوق السوداء أو التدخل لضبط الأسعار بالسوق المحلية.

وسجلت أسعار الفاصوليا واللوبيا 12 جنيها مقابل 10 جنيهات، والعدس زاد إلى 14 جنيها مقابل 12، بينما سجل كيلو الفول البلدي حوالي 15 جنيها، والمستورد 10 جنيهات، كما وصل سعر الأرز إلى 9 جنيهات بدلا من 5 جنيهات، وسط شكاوى التجار من حالة الركود التي تضرب الأسواق.

وقال عمرو عصفور، النائب الأول لشعبة المواد الغذائية باتحاد الغرف التجارية، في تصريحات صحفية: إن الأسعار تشهد ارتفاعا في الوقت الراهن بسبب الاعتماد بشكل كبير على الاستيراد من الخارج، خاصة وأن مصر تستورد أكثر من 65% من استهلاك البقوليات، مشيرا إلى أن التجار يستوردون الفول من الخارج، خاصة من دول إنجلترا وفرنسا وكندا، مشيرا إلى أن تلك النسبة كبيرة للغاية، وتتحكم فيها الأسعار الحالية لصرف الدولار أمام الجنيه المصري.

وأضاف أن استهلاك مصر من العدس يصل إلى 75%، وكل هذه النسبة يتم استيرادها من تركيا وكندا، لافتا إلى أن مصر في فترة من الزمن كانت تنتج كميات كبيرة من الحبوب الغذائية كالعدس والفاصوليا وغيرها، إلا أن ضعف إنتاجية الأرض حال دون ذلك في الوقت الراهن.

 

 

*موقع سعودى: الأغلبية ترفض السيسي

كشف استفتاء أجراه موقع سعودى، على تدني شعبية عبدالفتاح السيسي، بالتزامن مع اقترابه من إنهاء عامه الثاني في حكم مصر.

 وانقسم قرّاء موقع “إيلاف” حول تقييم حكمه، فبينما رأى النصف الأول أن حكمه كان جيدًا، قال النصف الآخر إنه سيئ، مع ميل أغلبية طفيفة إلى الرأي الأخير.

وطرح الموقع على القراء السؤال الآتي ضمن استفتائه الأسبوعي: كيف تقيّم تجربة حكم عبدالفتاح السيسي بعد عامين على توليه السلطة؟ (جيدة ـ سيئة).

شارك 2551 قارئًا في الاستفتاء، وانقسم المشاركون في تقييمهم لحكم السيسي، غير أن أغلبية طفيفة ترى أن تجربته في الحكم “سيئة” وعددها 1278 قارئًا، بنسبة تقترب من 51%، بينما يرى الشطر الآخر من القراء، وعددهم 1273 قارئًا، بنسبة تتجاوز 49% بقليل، أن فترة حكم الرئيس السيسي جيدة.

وقال الموقع إنه رغم أن عبدالفتاح السيسي لا يزال يتمتع بشعبية واسعة في بلاده، إلا أن هذه الشعبية بدأت في التآكل شيئًا فشيئًا، لاسيما مع اشتداد الأزمة الاقتصادية، واستمرار السياسة الأمنية، ومنها الاعتقالات والاختفاء القسري، وتدهور حالة حقوق الإنسان، وهو ما أدى إلى انقسام قراء “إيلاف” حول تقييم تجربته في الحكم.

وموقع “إيلاف” هو أول صحيفة إلكترونية تأسست في 21 مايو 2001 عن طريق الصحفي السعودي عثمان العمير، رئيس تحرير جريدة الشرق الأوسط السعودية سابقًا.

وتتبنى وجهة نظر ليبرالية لأخبار العالم في مجالات السياسة والاقتصاد والفن والرياضة وغيرها من المجالات باللغة العربية، ويحتوي الموقع على أقسام مختلفة تقوم برصد أخبار العالم والمنطقة العربية السياسية، الرياضية، الاجتماعية والفنية، كما تتم ترجمة الكثير من المقالات لنشرها على الموقع. 

 

 

*مصر تتوسع في جمع الضرائب.. مجلس الوزراء يوافق على مشروع قانون ضريبة القيمة المضافة

أعلن مجلس الوزراء  في بيان له، الإثنين 16 مايو 2016، أنه وافق “من حيث المبدأ”، على مشروع قانون ضريبة القيمة المضافة المثير للجدل، وأنه سيحيله إلى مجلس الدولة قبل إرساله إلى مجلس النواب لمناقشته.

ومسودة القانون هي جزء من برنامج الإصلاح المالي الحكومي، الهادف إلى تقليص دعم الطاقة، واحتواء العجز المتفاقم عن طريق ضرائب جديدة، وفقاً لما ذكرته وكالة رويترز.

وقال البيان إنه “من المتوقع أن يحل القانون الجديد محل ضريبة المبيعات الحالية، وأن يوسع نطاق القاعدة الضريبية عن طريق إخضاع كل الخدمات للضريبة، مع المحافظة على مبدأ استثناء السلع الأساسية والخدمات التي تمس الفقراء“.

ما هي الضريبة المضافة؟

ظهرت هذه الضريبة للمرة الأولى عام 1954 في فرنسا، وتعرف بأنها نوع من أنواع الضرائب غير المباشرة التي تسري على جميع السلع والخدمات إلا ما أعفي منها صراحة.

وتصيب هذه الضريبة عمليات بيع السلع، سواء كانت تباع بحالتها المشتراة بها، أم بعد إدخال بعض التعديلات عليها وسواء كانت محلية أم مستوردة.

كما تصيب عمليات تأدية الخدمات، وتفرض على الفرق في قيمتها بين المدخلات والمخرجات في مرحلة المحاسبة الضريبية، وذلك بإضافتها إلى فاتورة البيع أو تأدية الخدمة في بند مستقل من قبل المكلف بتحصيلها (البائع أو مؤدي الخدمة)، وتوريدها إلى مصلحة الضرائب على القيمة المضافة في مواعيد يحددها قانون فرضها.

ومن خصائصها أنها ضريبة غير مباشرة على الإنفاق، أي أنها لا تُجبى مباشرة من المستهلك، بل تُستوفى من المؤسسات والأفراد المكلفين بدفعها، والذين يعكسون بدورهم ذلك على المستهلك على شكل زيادة في سعر بيع السلعة أو بدل تأدية الخدمة الخاضعة للضريبة، ما ينعكس سلباً عليهم.

تعديلات على مشروع القانون

وقبل ساعات من مواقفة مجلس الوزراء المصري، ذكر نائب وزير المالية لشؤون السياسات الضريبية، عمرو المنير، أن تعديلات كبيرة دخلت على قانون الضريبة المضافة. إلا أنه ليس من المعلوم حتى الآن ما إذا كان مشروع القانون الذي وافق عليه مجلس الوزراء، يتضمن التعديلات التي تحدث عنها نائب الوزير.

وقال المنير في تصريحات لموقع “المال”، الإثنين 16 مايو/أيار 2016، أبرز التعديلات تضمنت تخفيض قيمة الغرامات الخاصة بتأخير تقديم الإقرار الضريبي، المعروفة بالضريبة الإضافية، عما كان مقرراً في مشروع القانون المعروض على البرلمان والتي كانت 0.5% عن كل شهر تأخير، ولم يفصح المنير عن نسبة الغرامة المعدلة.

وأضاف أن التعديلات ستشمل أيضاً توحيد إجراءات التوفيق والمنازعات في ضريبتي الدخل والقيمة المضافة، بدلاً من استقلال كل ضريبة بإجراءات منفصلة.

وأكد أنه سيجري تعديل صياغة البند الخاص باعتبار النسبة التي تقل عن10% كفروق بين إقرار الممول والفحص الضريبي “مخالفة”، والأكثر منها “جريمة تهرب” ضريبي، موضحاً أن صياغتها الأولى لم تكن عادلة.

ونقل الموقع المذكور عن مصادر -لم يسمها- أن هذا البند تم إلغاء الفقرة الأخيرة منه، المتعلقة بفروق الفحص الضريبي، وهو ما استعدى وزارة المالية للعمل على إعادة صياغته.

التعليم الدولي مشمول أيضاً

المنير أشار في تصريحاته إلى خضوع التعليم الدولي “المدارس الإنترناشيونال” للضريبة على القيمة المضافة، مؤكداً أنها الخدمة التعليمية الوحيدة التي ستخضع للضريبة، في حين سيتم إعفاء باقي الخدمات التعليمية، بما فيها التعليم الخاص واللغات.

ووفقاً لموقع “المال” تستهدف الحكومة من هذا القانون جمع نحو 30 مليار جنيه كـ وفورات ضريبية من تطبيقه العام المالي المقبل، كما تستهدف -بحسب فلسفة القانون- توحيد سعر الضريبة على كل السلع والخدمات، ورفع حد التسجيل فيها لإخراج الأنشطة الصناعية والتجارية الصغيرة، فضلاً عن إخضاع كل السلع والخدمات للضريبة بدلاً من خضوع نحو 17 خدمة فقط حاليا لضريبة المبيعات.

 

*الغربية : نيابة الانقلاب تجدد حبس 3 من طلاب بجامعة طنطا 15 يومًا

قررت نيابة طنطا اليوم الاثنين 16 مايو 2016 تجديد الحبس الاحتياطي 15 يومًا على ذمة التحقيقات لكل من :
أحمد أبو ليلة ” الطالب بالفرقة الرابعة بكلية الطب بجامعة طنطا
إبراهيم سمير” الطالب بالفرقة الثانية بكلية الهندسة بجامعة طنطا
عبد الرحمن سمير” الطالب بالفرقة الثانية بكلية العلوم بجامعة طنطا.
حيث قامت النيابة يتوجيه تهم ملفقة لهم وهي :التحريض على استخدام القوة و العنف، والتهديد والإخلال بالنظام العام، وتحريض سلامة المجتمع للخطر، والانضمام لجماعة إرهابية أُسِّسَت على خلاف القانون، والتحريض بالقول والكتابة لأغراض الجماعة، والتظاهر بدون تصريح، وتكدير السلم العام.
ذلك وقد قامت قوات الأمن المصرية باعتقال الطلاب الثلاثة فجر يوم الإثنين 18 أبريل الجاري بعد اقتحام منازلهم، وقد أفاد والد الطالبين الشقيقين إبراهيم” و “عبد الرحمن” أن قوات الأمن اقتحمت منزله واختطفت نجليه في تمام الساعة الواحدة من صباح الإثنين .
كما أفاد والد الطالب” أحمد أبو ليلة” أن قوات الأمن قد داهمت منزله في تمام الواحدة والنصف من فجر يوم الإثنين 18 أبريل وقامت باعتقال نجله، قبل أن يتم إخفاء الطلاب الثلاثة قسريا لمدة 24 ساعة قبل أن يتم عرضهم على النيابة

 

 

*#انقذوا_أحمد_نصر.. جريمة إنسانية داخل سجون السيسي

لم تعد مليشيا العسكر تجد من يردعها عن تلك الجرائم العنصرية التى تمارسها بحق الأحرار داخل سجون الانقلاب، والتى حاصرت عشرات الآلاف من المعتقلين بالموت البطئ تحت وطأة الانتهاكات والحرمان من العلاج والتكدس داخل الزنازين والتعذيب الممنهج فى أبشع تصفية جسدية تمارس ضد مناهضي حكم البيادة.

المعتقل أحمد نصر بات أحد الوجوه المهددة بالموت البطئ داخل سجون السيسي، فى ظل الإهمال الطبي المتعمد تجاه الشاب الذى يعاني من تدهور حالته الصحية على نحو متسارع، بعدما بات التعفن ينهش جسده ما أدي إلى بتر اثنين من أطرافه، وتوقف الطرفان الآخران عن الحركة تماما.

نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي دشنوا هاشتاج #انقذوا_أحمد_نصر من أجل إنقاذ الشاب من الموت البطئ، مشددين على أن ما يحدث بحق المعتقل جريمه بحق الإنسانية والسكوت عنها جريمه أبشع.

وكانت مليشيا السيسي قد اعتقلت “أحمد نصر عبيد شعبان” من قرية زاوية صقر التابعة لمدينة أبوالمطامير بمحافظة البحيرة وخريج كلية تجارة ويعمل محاسب في شركة أيروتيك بالبحيرة، فى 6 مايو 2015 على ذمة القضية رقم 908 لسنة 2015 اداري وادي النطرون على وقع اتهامات ملفقة.

وقامت قوات من أمن الانقلاب بمداهمة منزله أكثر من مرة وفتشته تفتيشا عنيفا بحثا عنه خلال شهر إبريل، قبل أن تتمكن من اختطافه من مقر عمله يوم 6 مايو 2015 حيث تم إغلاق الهاتف المحمول الخاص به قبل ان تنقطع أخباره تماما.

وأوضحت أسرة المعتقل الشاب: “أنه في يوم 7 مايو 2015 جاءت المباحث مرة أخرى وفتشت منزل الأسرة ثم شقة لأقارب أحمد كان أحيانا يبيت عندهم، لكن التفتيش هذه المرة كان سطحيا وسريعا، وفى فجر اليوم التالي دخل أحمد منقولا بالإسعاف مع شخص آخر اسمه محمد إلى مستشفى كفر الدوار العام ومنها نقل وسط حراسة مشددة من الشرطة وأمن الدولة إلى المستشفى الأميري بالإسكندرية.

وأشارت إلى أن تذكرة الدخول مكتوب عليها “وطني، غيبوبة تامة، عديم النطقواتضح فيما بعد أن اسمه أحمد نصر عبيد، وحتى ذلك الوقت لم تكن الأسرة تعلم عن مكان تواجده.

وتابعت: “فى يوم 8 مايو 2015 حوالي الساعة 2 ظهرا اتصل مجهول من تليفون أحمد ليقول أنه تعرض لحادث وأنه كان في مستشفى كفر الدوار و تم نقله إلى المستشفى الأميري بالإسكندية، وسألت الأسرة أولا في مستشفى كفر الدوار العام فقيل لهم أنه لا يوجد أحد بهذا الاسم“.

وأضافت الأسرة أنها “سألت عن دخول أي مجهول إلى قسم الطوارئ فقيل لهم أن مجهولا اتضح فيما بعد أن اسمه أحمد نصر جاء إلى المستشفى في حالة غيبوبة، بهرس في ذراعه وساقه اليمنى وحروق في وجهه وعضده الأيمن وساقه اليمنى .. تم حجزه بالعناية المركزة في قسم الطوارئ بالمستشفى الأميري بالإسكندرية“.

وأردفت: ” أمضى أحمد أسبوعا حيث أجريت له خلاله جراحة بتر لساقه اليمنى والسبابة اليمنى والإبهام الأيمن ، وفى يوم 8 مايو توجهت أسرته إلى المستشفى الأميري بالإسكندرية فوجدته تحت حراسة مشددة، حين قال ضابط أمن الدولة لشقيقه (صلاح نصر) أن أحمد ساقيه وذراعيه الاثنان مبتورتان وأنه توفى، ونظراً لأن شقيقه مسعف قال له أحد الممرضين أن أحمد على قيد الحياة وأنه في غيبوبة بالرعاية المركزة“.

واستطردت: ” أفاق من الغيبوبة بعد أسبوع لكنه كان فاقدا للذاكرة، وحين أدرك أنه فقد ساقه وبعضا من أصابعه أصيب بحالة هستيرية وصراخ ومحاولة تقطيع خراطيم المحاليل، وتصور فرد الأمن المسؤول عنه أن أحمد يمثل فحدثت مشادات بالسب والقذف من قبل الأمن بناء على رواية أفراد من هيئة التمريض“.

وأوضحت أنه: “بعد الرعاية المركزة خرج أحمد على قسم الحروق يوم 1 يونيو 2015 على أساس أن يعالج من الحروق ثم يحول إلى العظام لتثبيت الكسور في الذراع بمسامير وشرائح، لكن الطبيب كتب له خروج مساء يوم الاثنين 1 يونيو، ويوم الثلاثاء 2 يونيو جاءت قوة قامت بنقله من المستشفى إلى أكثر من مكان حتى وصل بعد أسبوع إلى سجن معسكر قوات أمن دمنهور، حيث تم حبسه مع الجنائيين، حيث كان الوضع شديد الصعوبة بسبب كثرة العدد في الزنزانة وارتفاع درجة الحرارة “.

وقالت الأسرة: “بعد أسبوع قضاه احمد نصر في عنبر الجنائيين تم نقله إلى عنبر السياسيين وكانت رائحة الجرح نفاذة فأحتج المعتقلون وخبطوا على الأبواب على مدى يومين إلى أن نقله السجن إلى مستشفى دمنهور العام حيث تم الغيار على الجروح واعادته إلى السجن مرة ثانية، وتم نقله الي سجن الأبعدية بتاريخ 22 أغسطس“.

وأكدت أن “تم ترحيله إلى سجن طره بتاريخ 8/10/2015 لتلقي العلاج فى مستشفى السجن وتم عرضه على مستشفى القصر العينى لأن مستشفى دمنهور لا يوجد بها جراحة ميكروسكوبية تناسب حالته، ومنذ ذلك الحين أقر أطباء القصر العينى أنه يحتاج الي تدخل جراحى لكن بعد ما يتم عمل علاج طبيعى ومن يومها وهو ما بين سجن دمنهور وطره وكل فترة يتم ترحيله فى عربية يشعر كأنه يموت بداخلها ويري فيها ألوان العذاب.

واختتمت: “فى يوم 31/3/2016 تم حجزه فى القصر العينى لإجراء العملية لكن الحرس رفض ورجع السجن مرة أخري، ومن يومها اتحدد له أكثر من موعد لاجراء العملية وإدارة سجن طره تقوم بالرفض كل مرة بسبب أمن الدولة ومرة بسبب مديرية أمن القاهرة، وبعدما فاض بأحمد الكيل وكثر حديثه للمأمور والدكتور مدير المستشفى عن آلامه قرر بدء إضراب تام عن الطعام منذ يوم السبت 30/4/2016 ومنذ ذلك الحين لم يدخل جوفه اي طعام“. 

 

 

*هآرتس: الأردن تنضم لـ”السيسي” و”إسرائيل” في حصار غزة

كشفت صحيفة “هآرتس” الصهيونية عن انضمام الأردن إلى قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي والحكومة الصهيونية في حصار قطاع غزة، من خلال تشديد إجراءات منح سكان قطاع غزة تأشيرة دخول للأردن، التي يتخذونها ممرا للسفر إلى دولة ثالثة؛ بغرض العلاج أو الدراسة.
وقالت الصحيفة، إنه منذ إغلاق معبر رفح في منتصف عام 2013 بشكل شبه كلي، لجأ سكان القطاع إلى الخروج عبر معبر إيريز (بيت حانون) شمال القطاع، وصولا إلى معبر اللنبي على الحدود الأردنية، ومن هناك إلى دولة ثالثة عبر مطار عمان، إلا أن الفترة شهدت تشديدا من الجانب الأردني في منح تأشيرات الدخول للفلسطينيين من سكان غزة، ما دفع الكثيرين لانتظار أسمائهم على قوائم عدم الممانعة دون جدوى.
من جانبها، بعثت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، اليوم الإثنين، برسالة إلى رئيس الوزراء الأردني عبد الله النسور، قالت فيها “إن على عمان تخفيف إجراءات السفر المفروضة على الفلسطينيين الراغبين في السفر من غزة إلى دول أخرى، مضيفة “طرأت في الآونة الأخيرة على ما يبدو إجراءات مشددة على مسافري الترانزيت، أدت إلى حجب فرص مهنية وتعليمية بالخارج عن شباب غزة الذين يعانون من آثار الحصار الذي تفرضه إسرائيل“.

 

*شيخ العسكر يلغي زيارته الإفريقية بعد صفعة السنغال

بعد الصفعة التي تلاقاها وفد شيخ العسكر أحمد الطيب في السنغال، لرفض طلاب الأزهر وعلمائه الانقلاب العسكري على مصر، تقرر تأجيل زيارة أحمد الطيب شيخ الأزهر إلى دولتى السنغال ومالى، والتى كانت مقررة ضمن جولة إفريقية لشيخ الأزهر إلى أجل غير مسمى.

ونقلت وسائل إعلام عن مصدر بالأزهر أن سبب التأجيل هو إعداد الزيارة بشكل أفضل، بعد الإهانة التي تعرض لها وفد شيخ العسكر، موضحا أن زيارة شيخ العسكر ستقتصر على نيجيريا فقط، وستبدأ الثلاثاء المقبل، بوفد يضم إبراهيم الهدهد، رئيس جامعة الأزهر، والدكتور محمد أبو زيد الأمير، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، والسفير عبدالرحمن موسى مستشار شيخ الأزهر للوافدين.

وكان وفد الأزهر الذي ذهب للسنغال استعدادا لزيارة شيخ العسكر قد تلقى صفعة قوية حينما هاجم مشايخ السنغال وطلابه دولة العسكر وشيخ الانقلاب العسكري أحمد الطيب، قائلين لهم: “تعلمنا في الأزهر الوسطية في الإسلام ولكن لم نتعلم الانقلاب.. علمونا ما معنى الانقلاب في الإسلام”، الأمر الذي أثار انتشارا واسعا على شبكات التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام.

 

 

*رافضو تيران وصنافير يلجأون للمحاكم.. ويبحثون عن بدائل للمظاهرات

في أوائل شهر إبريل الماضي وقعت الحكومة المصرية إتفاقية لإعادة ترسيم الحدود مع السعودية، والتي قضت بتسليم جزيرتي تيران وصنافير الواقعتين في البحر الأحمر إلى المملكة، فانتفضت قوى سياسية وشبابية احتجاجا على ما وصفوه بـ “بيع الأرض”، فكان الحبس مصير ما يفوق الـ 150 ممن ألقت الشرطة القبض عليهم في تظاهرات25 إبريل ، لتصدر مؤخرا المحكمة أحكام بالحبس ضدهم تتراوح ما بين عامين وخمس سنوات، ليبقى السؤال هل يكن ذلك نهاية المطاف بهذه القوى المعارضة؟ .

موعدنا يوم الثلاثاء القادم 17 مايو.. شارك وقولها للنظام ولكل العالم تيران وصنافير مصرية، قول مش هنبيع معما حبس واعتقل الآلاف .. برضه هيفضل صوتنا طالع”،  هكذا بادرت حركة 6 إبريل بإعلانها استكمال طريقها في معارضة إتفاقية ترسيم الحدود والتمسك بمصرية الجزيرتين، ولكن هذه المرة سلكت أبواب القضاء والمحاكم، ففي ذلك اليوم تُعقد أولى جلسات الدعوى المقامة لإلغاء الإتفاقية.   

دعوة 6 إبريل للحشد في جلسة الثلاثاء، أطلقتها على صفحتها على الفيسبوك،  بهدف حث الرافضين للاتفاقية لمشاركتهم في احتجاجاتهم على ما وصفوه بـ “بيع الأرض”، داعية إياهم لتحرير توكيلات في الشهر العقاري للقضية، موضحة أن هناك نموذج موجود بمكاتب الشهر العقاري بالمحافظات باسم المحامين ” طارق محمد العوضي، مالك مصطفى عدلي، خالد علي“.

كما دعت الحركة الرافضين إلى رفع علم مصر في كل مكان، سواء في الشوارع، أو شرفات المنازل أو سياراتهم أو إرتداءه كشارة على الرأس.

ويقول محمد علي، عضو حركة شباب 6 إبريل جبهة أحمد ماهر، إن الحركة لم تقرر بعد ما إذا كانت الدعاوى القضائية بديلا عن التظاهر أم خطوة متوازية لتحركات أخرى لم تقررها بعد، مشيرا إلى أنهم يعقدون اجتماعات على كافة المستويات لدراسة الخطوات القادمة .

وأكد علي، فى حوار صحفى، أن أحكام الحبس ضد  متظاهري 25 إبريل لن تؤثر على موقف الحركة وتحركاتها لرفض الإتفاقية والتنازل عن الجزيرتين للسعودية.

وفي نفس السياق أشار محمد القصاص، عضو المكتب السياسي بحزب مصر القوية، إلى أن اللجنة القانونية بالحزب تقدمت برفع دعوى قضائية ضد ما أسماه بـبيع ” الجزيرتين للسعودية، وتحدد لها موعد 7 يونيو القادم، مضيفا أن محاميّ الحزب متضامين ومشاركين بشكل رسمي في دعوى الغد التي أقامها عدد من المحامين الأخرين.

وتعليقا على أحكام الحبس في قضية 25  إبريل قال القصاص، لـ “مصر العربية ، إنها أحكام مسيسة هدفها تخويف كل من يرفض الإتفاقية لعدم الحديث عنها مرة أخرى، لافتا إلى أن قرار الإحالة من النائب العام جاء في منتهى السرعة والأحكام خرجت سريعة ولم يأخذ القضاء الوقت الكافي، فصدر قرار بحبس البعض عامين وأخرين خمس سنوات، مشيرا إلى أن هذه تعد أكبر عقوبة في قانون التظاهر منذ تطبيقه في 2013.  

وشدد القصاص، أن أحكام الحبس لن تؤثر على القوى الرافضة للإتفاقية، ولن تكون الدعاوى القضائية بديلا عن التظاهر، وإنما سيتخذون كافة الخطوات الممكنة، سواء التظاهر للتعبير عن الغضب، أو الأخذ بالأسباب القانونية ورفع البلاغات، وتوعية المواطنين، وغير ذلك من وسائل حتى تسقط إتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع السعودية.  

 وكانت محكمة جنح قصر النيل،  قضت بمعاقبة 51 متهمًا، بالحبس لمدة ستنين مع الشغل والنفاذ، فى اتهامهم بالتظاهر في 25 أبريل بمنطقة وسط البلد، احتجاجًا على اتفاقية تعيين الحدود بين مصر والسعودية.

كما قضت الدائرة 21 إرهاب، بمعاقبة 79 متهما بالتظاهر في ذكرى 25 أبريل في القضية رقم 3096 جنح الدقي، بالسجن 5 سنوات مع الشغل وغرامة 100 ألف جنيه لكل منهم، ومعاقبة 22 متهما أخرين بالتظاهر في القضية رقم 3697 لسنة 2016 جنح العجوزة بالسجن 5 سنوات.

 

 

*وفاه والد المعتقل “محمود عبد العزيز السريحي” بحوش عيسي داخل سجن برج العرب

توفي “عبد العزيز عبد العاطي السريحي” والد المعتقل محمود عبد العزيز الصادر ضده حكما عسكريا في قضية حرق قسم شرطة حوش عيسي والمعروفة إعلاميا عسكرية 507″ داخل سجن برج العرب بعد انتهاء زيارته لأبنه .
وأكد شهود عيان أن إدارة سجن برج العرب من داخلية الإنقلاب تركت الأهالى أكثر من 4 ساعات في طابور طويل دون مظلات مما أصاب العديد من الأهالى خاصة كبار السن بالإعياء قبيل دخولهم لزيارة أبنائهم المعتقلين .
وأوضح الشاهد أن والد المعتقل “محمود عبد العزيز” قام بزيارة أبنه في قاعة صغيرة وسط زحام شديد دون تهوية في ظل درجة حرارة مرتفعه وعقب انتهاء الزيارة سقط والد المعتقل الراحل الحاج “عبد العزيز السريحي”.
وحملت رابطة أسر المعتقلين بمحافظة البحيرة داخلية الإنقلاب التي تتعمد إهانة اسر المعتقلين وتعذيبهم ووضع العراقيل أمامهم عند كل زيارة لأبنائهم الأحرار من المعتقلين السياسيين مسئولية حدوث حالة الوفاه .
وأكدت الرابطة أن والد المعتقل محمود رغم ما بقلبة من حسرة على نجله الذي حكم عليه زورا وبهتانا من قضاء عسكري ظالم في قضية ملفقة إلا انه كان صابرا محتسبا راضيا بقضاء الله حتى لقي ربه ولا نزكيه عليه .
وتقدمت الرابطة بخالص العزاء لأسرة المعتقل محمود في مصابهم داعين الله له بالرحمة والمغفرة والصبر على فقد الأحباب .
وشددت الرابطة ان تعمد اهمال داخلية الانقلاب لحقوق الاهالى عند زيارة زويهم جريمة جديدة تضاف لجرائم الإنقلاب العسكري الغاشم وسيأتي وقت القصاص العادل ليعود لكل ذي حق حقه.
يذكر أن المعتقل “محمود السريحي” قد قضي عامين ونصف في المعتقل حتى حكم عليه عسكريا بالسجن المشدد في إتهامات ملفقة لا دليل ولا برهان عليها .

 

 

*5 معلومات عن المتهم بمحاولة اغتيال السيسي

تهم صلاح البردويل القيادي في حركة حماس، توفيق الطيراوي، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ورئيس جهاز المخابرات الفلسطينية السابق، بالتورط في وضع مخطط لاغتيال الرئيس عبدالفتاح السيسي وقيادات مصرية أخرى، في سياق مؤامرة تستهدف ضرب الأمن القومى المصري.. وخلال السطور التالية نقدم 5 معلومات عن “الطيراوي” المتهم من قبل حماس بمحاولة اغتيال السيسي.

1- من هو
توفيق الطيراوي قائد سياسي فلسطيني، ينتمي إلى حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح”، ومسئول أمني ساهم في تأسيس جهاز المخابرات الفلسطيني، نال عددا من الشهادات العلمية، وقام بتأسيس جامعة الاستقلال “الأكاديمية الفلسطينية للعلوم الأمنية” التي يرأس مجلس أمنائها.
ولد توفيق محمد حسين الطيراوي يوم 15 نوفمبر 1948 في قرية الطيرة “قضاء مدينة اللد” بفلسطين، لأسرة فلسطينية أرغمتها النكبة -مثل آلاف الفلسطينيين- على الهجرة من منطقتها، فتنقل بين محافظات الضفة ولبنان، ثم عاد إلى رام الله حيث استقر به المقام.

2- مؤهلاته العلمية
أتم الطيراوي دراسته الابتدائية في قرية رنتيس، ثم انتقل إلى قرية سكاكا بمدينة سلفيت شمالي الضفة، ومنها إلى مخيم عقبة جبر في مدينة أريحا حيث أنهى دراسته الإعدادية، ثم حصل على الثانوية من الكلية الإبراهيمية بمدينة القدس.
غادر فلسطين عام 1967 إلى بيروت لدراسة الأدب العربي، فحصل على شهادة فيه من جامعة بيروت العربية، وشهادة أخرى في الفلسفة وعلم النفس من ذات الجامعة.
تابع دراسته الجامعية العليا بعد عودته إلى فلسطين 1994، فحصل على شهادة الماجستير في الإدارة التربوية من جامعة النجاح الوطنية عام 2008.

3-الوظائف
أثناء دراسته في لبنان عام 1967، انضم إلى حركة فتح، وترأس الاتحاد العام لطلبة فلسطين (فرع لبنان) خلال 1969-1971، وتولى في تلك الفترة أمانة سر المكتب الطلابي لحركة فتح، وبعد قيام السلطة الفلسطينية 1994 شغل العديد من المناصب الرسمية والحركية.
واصل الطيراوي تقدمه في المواقع الحركية داخل “فتح”، فأصبح مع حلول عام 1978 عضوا في الهيئة التنفيذية للاتحاد العام لطلبة فلسطين، وعضوًا في المجلس الوطني الفلسطيني، ولجنة إقليم حركة فتح في لبنان.
تعرض للملاحقة والاعتقال من قبل القوات السورية في لبنان عام 1985، ونقل من لبنان إلى سوريا ولم يفرج عنه إلا عام 1990 حين أبعد إلى قبرص.
عاد عقب توقيع اتفاق أوسلو بين منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل 1993، إلى فلسطين عام 1994 بعد رحلة شتات طويلة، فساهم في تشكيل جهاز المخابرات العامة وتسلم مسئوليته في الضفة الغربية.
كان الطيراوي ضمن القيادات الفلسطينية التي حاصرتها إسرائيل مع الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات في مقر المقاطعة برام الله عامي 2002-2003.
عينه الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبومازن نهاية أغسطس 2007 رئيسا لجهاز المخابرات العامة الفلسطينية برتبة لواء.

4-رئاسة المخابرات
أقيل من رئاسة المخابرات الفلسطينية في 21 نوفمبر 2008، فقال: إن إقالته “جاءت بناء على رغبة أميركية إسرائيلية”، ورفض تعيينه مستشارا أمنيا للرئيس برتبة وزير، معتبرا أنه “منصب شكلي“.
فاز بعضوية اللجنة المركزية لفتح (في مؤتمرها السادس 12 أغسطس 2009)، وشغل منصب المفوض العام للمنظمات الشعبية في الحركة حتى قدم استقالته من هذا الملف 2011، وتولى في 2013 موقع المفوض العام للتعبئة الفكرية والدراسات.
يرأس الطيراوي إضافة إلى دوره في حركة فتح، مجلس أمناء جامعة الاستقلال في أريحا، كما يرأس اللجنة الوطنية الخاصة بالتحقيق في ظروف استشهاد الرئيس عرفات والتي شكلت عام 2009.

5-آخر التصريحات
كان آخر ظهور إعلامي لـ”الطيراويمطلع مايو الجاري، ونفى حينها ما نسب إليه عبر تقارير إعلامية حول وضع مخططًا لتصفية بعض قيادات حركة فتح في قطاع غزة، وقال في مقابلة عبر تليفزيون ” فلسطين” الرسمي: “لا أريد الرد عليهم، وأكتفي بما صدر عني أن المناضل الحقيقي لا يوجه بوصلته إلى غير عدو اغتصب أرضه وشرد شعبه، وينتهك حريته، ولا يجوز للوطنيين مهما اشتدت الخلافات بينهم في الرؤى والفكرة أن تصل خلافاتهم إلى حد الإساءة حتى، فكيف تصل إلى درجة لا يمكن تخيلها.”

السيسي يمثل تهديداً خطيراً على الأمن القومي المائي للمصريين والفلسطينيين على حدٍ سواء. . الأحد 20 سبتمبر. . السيسي يغرق غزة

خيانة وغدر العسكر

خيانة وغدر العسكر

غزة لن تموت

غزة يد غزة كماشة غزة قلوبنا  السيسي غزةالسيسي يمثل تهديداً خطيراً على الأمن القومي المائي للمصريين والفلسطينيين على حدٍ سواء. . الأحد 20 سبتمبر. . السيسي يغرق غزة

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* إصابة عنصري شرطة في انفجار عبوة ناسفة قرب مقر تابع لوزارة الخارجية بمحافظة الجيزه

 

* الجزارين”: غرامة الذبح تحرم 15 ألف جزار من موسمهم الوحيد

انتقدت شعبة القصابين برئاسة محمد وهبة، قرار أحمد زكى بدر – وزير التنمية المحلية فى حكومة الانقلاب الجديدة ومحافظ الانقلاب بالقاهرة- بفرض غرامة 5 آلاف جنيه جائرة، تدعو لتهجير المضحين فى العيد

وأضاف وهبة فى تصريحات صحفية اليوم، أن قرابة 15 ألف جزار بخلاف العمالة سيتضررون من ها القرار، خاصة فى الموسم الوحيد الذى ينتظرونه لديهم خلال أيام العيد، خاصة وأنهم ينتظروا عوائد تلك الأيام كل سنة“. 

وأشار رئيس شعبة القصابين، أن القرار سيؤدى إلى اتجاه الجمهور لصك الأضحية وهجر عادة ذبح الأضاحى التى تعد شريعة وسنة إسلامية لتخرج أجيال لا تعلم شيئا عن الأضحية

وزعم الدكتور أحمد زكي بدر وزير التنمية المحلية فى حكومة الانقلاب، أنَّ قرار الدكتور جلال مصطفى سعيد محافظ القاهرة، بعدم ذبح الأضاحي في الشارع مع فرض غرامة خمسة آلاف جنيه يأتي ضمن الإجراءات التنظيمية لتنظيف الشوارع؛ نظرًا لكثرة الدماء الناتجة عن الذبح. وأضاف في تصريحات صحفية، اليوم الأحد: إن القرار سوف يعمم على باقي المحافظات.

 

* أسواق الأضاحي في القاهرة تبحث عن مشترين

5 أيام فقط تفصل المصريين عن عيد الأضحى، وحالة الركود ما زالت تسود أكبر أسواق بيع المواشي والأغنام، وسط القاهرة، ففيما تصدح حناجر الباعة وهو يعرضون ما لديهم، تراجعت أقدام المشترين المنشغلين بكيفية توفير مستلزمات أبنائهم مع اقتراب العام الدارسي.


السوق الكائن في حي “السيدة زينب” الشعبي، وعلى الرغم من أن مشتري اللحوم يقصدونه طوال العام، إلا أنه يأخذ طابعًا مختلفًا مع اقتراب عيد الأضحى الذي يعتبر موسم الذروة للنشاط التجاري لمربي وتجار الماشية.

ومع ذلك، وخلال جولة الأناضول في أركانه، الأيام الماضية، بدا السوق في حالة كساد، تجلت تأثيراتها على وجوه التجار قبل أفواههم، التي اشتكت من ضعف الإقبال، نتيجة غلاء الأسعار، فيما امتلأت حظائر المكان بمئات من رؤوس الأغنام والماشية.

عند مدخل السوق، يقف الوسطاء بانتظار الراغبين في الشراء، وبمجرد اقتراب مشترٍ يتلقاه الوسيط عارضًا خدماته وإمكانياته في اختيار الأضحية المناسبة؛ أملاً في الحصول على “عمولة“.
ويبلغ سعر الكيلو الواحد من المواشي (العجول والأبقار) البلدية المستوردة، قبل الذبح،  بحسب وزارة الزراعة، من 29- 31 جنيهاً (3- 4 دولارات)، مقابل 37 جنيهاً (5 دولارات) للكيلو الواحد من الأغنام، بانخفاض عن قيمة السوق المحلي .

في المقابل، يبلغ سعر الكيلو الواحد من المواشي غير المستوردة، قبل الذبح، 37 جنيهاً، أما الأغنام فالكيلو يصل إلى 45 جنيهاً (8 دولارات)، بارتفاع بلغت قيمته قرابة 5 جنيهات عن العام الماضي، بحسب تجار.

حامد أحمد حسن (تاجر) يقول للأناضول: “الأسعار مرتفعة جدًا هذا العام، والسوق هادئ، لكن هذا أمر خارج عن إرادة التاجر أو مربي الماشية، فغلاء الأعلاف التي تتغذى عليها الحيوانات هو ما تسبب في هذا الوضع“.

ويضيف حامد: “مقارنة بأسعار العام الماضي فإن كيلو اللحم القائم (وزن الحيوان قبل ذبحه) زاد ما يقارب من خمسة جنيهات، وهذا تسبب في انخفاض نسبة المشترين الذين كانوا يفضلون شراء عجل أصبحوا الآن يكتفون بخروف صغير“.

ويتفق معه في هذا الأمر، محمد وهبة، رئيس شعبة الجزارين بالغرفة التجارية بالقاهرة (هيئة حكومية)،الذي قال للأناضول، إنه يتوقع أن تتسبب زيادة الأسعار هذا العام، في انخفاض نسبة المقبلين على شراء الأضاحي، مقارنة بالعام الماضي.

ويشير وهبة إلى أن الحكومة “تحاول التغلب على مشكلة غلاء أسعار الأضاحي عن طريق تزويد السوق بكميات من اللحوم المستوردة الأقل سعرًا“.

وكانت وزارة الزراعة المصرية أعلنت، في وقت سابق، أنها ستوفر كميات كبيرة من اللحوم المستوردة لمواجهة ارتفاع الطلب، ومنع انفلات الأسعار خلال أيام عيد الأضحى، فضلاً عن توفير الأضاحي البلدية الحية بمزارع قطاع الإنتاج التابعة لها.

وقالت الوزارة في بيان لها نشرته وسائل إعلام محلية: “بمناسبة قدوم عيد الأضحى تقرر تخفيض أسعار الأضاحي من اللحوم البلدية الحية بمزارع قطاع الإنتاج التابعة للوزارة، لمواجهة غلاء الأسعار وضبط الأسعار، ومنها الأغنام بسعر 37 جنيهاً للكيلو الواحد قبل الذبح، والأبقار بسعر 31 جنيها لكيلو، والعجول بسعر 29 جنيها“.

محمود إبراهيم (موظف حكومي)، قال للأناضول، إنه لن يشتري أضحية هذا العام، وسيكتفي بشراء اللحوم الجاهزة، لعدم قدرته المادية، ولتزامن العيد مع اقتراب الموسم الدراسي، المقرر أواخر الشهر الجاري، وهو مايتطلب توفير مسلتزمات أبنائه من الزي المدرسي، والكتب، وغيرها”، مشيراً إلى أن هذا الأمر يشكل “عبئاً كبيراً على أية أسرة“.

وعن سؤاله عما إذا كان ينوي شراء أضحية لهذا العام، أجاب وليد أبو الدهب (عامل في إحدى ورش السيارات) باستغراب: “إحنا (نحن) مش (لسنا) قادرين على شراء كيلو لحمة، إزاي (كيف) نشتري خروف” ،مضيفا ” أحوال البلد صعبة“.  

وفي تفسيره لارتفاع الأسعار، قال سامي طه، نقيب البيطريين، باعتباره مطلعاً على الموضوع، إن “زيادة الأسعار بدأت منذ فترة طويلة بمعدل غير طبيعي، ومع دخول موسم عيد الأضحى تنعكس هذه الزيادة على سوق الأضاحي“.

وتوقع طه في حديث مع الأناضول “استمرار غلاء أسعار اللحوم بعد انتهاء موسم العيد، وذلك بسبب وجود أزمة في أعداد الحيوانات بالسوق المحلية“.

وإلى جانب سوق “السيدة زينب” رصد مراسل الأناضول، عدداً من الأسواق الأخرى في القاهرة، وتلك التجمعات التي يتخذها التجار على على أطراف الطرق، وكلها تشهد حالة من الكساد.
وفي يونيو/حزيران الماضي، قال البنك الدولي، في بيان له، حصلت الأناضول على نسخة منه، إنه في عام 2010، كانت الفروق صارخة، بين سكان مصر الذين تجاوز عددهم 82 مليون نسمة، وفقا للتقسيم الجغرافي، فقد تعدت نسبة الفقر في المناطق الريفية بصعيد مصر 50 %، إلا أنها كانت أقل من 15 % في المدن الكبرى.

 

 

* مصريون يتظاهرون بنيويورك ضد مشاركة السيسي في اجتماعات الأمم المتحدة

نظم نشطاء بالجالية المصرية في نيويورك، أمس السبت، مسيرة بالحافلات المكشوفة، جابت شوارع وميادين رئيسية في حي مانهاتن بوسط المدينة، تعبيرًا عن رفضهم زيارة مرتقبة لـ”عبد الفتاح السيسي“.

ووصف “محمود الشرقاوي” المتحدث الإعلامي باسم الجمعية المصرية الأمريكية للحرية والعدالة، المسيرة بأنها “خطوة نوعية واستباقية لزيارة قائد الانقلاب (يقصد السيسي)، لنيويورك لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم 25 سبتمبر/أيلول الجاري“.
وقال “الشرقاوي” للأناضول، “الجمعية دعت إلى التظاهر اليوم (أمس) بحافلات مكشوفة، في ميداني تايمز سكوير، ويونيون سكوير، والشوارع الرئيسية وسط حي منهاتن، من أجل فضح جرائم الانقلاب“.

وبحسب “الشرقاوي” فإنه قد “جابت 3 حافلات ضخمة اليوم، ولمدة 3 ساعات، العديد من الشوراع والميادين الكبري في مانهاتن، وتوقفت الحافلات لدقائق معدودة أمام المقر الرئيسي للأمم المتحدة، ومرت من أمام مقر البعثة المصرية لدى المنظمة الدولية، ومبني القنصلية المصرية، بينما ردد المتظاهرون هتافات ورفعوا لافتات ضد السيسي“.

وكشف عن اعتزام بعض أبناء الجاليات العربية والإسلامية في نيويورك، تنظيم تظاهرة أمام المقر الرئيسي للأمم المتحدة يوم 29 سبتمبر/أيلول الجاري، للتنديد بجرائم قائد الانقلاب”، على حد تعبيره.

يذكر أن قمة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، ستعقد 25 سبتمبر/أيلول الجاري، بالمقر الرئيسي للمنظمة الدولية في نيويورك، بمشاركة قادة دول العالم لاعتماد خطة عمل التنمية المستدامة حتي عام 2034، والتحرك نحو اتفاق حقيقي وعالمي بشأن قمة تغير المناخ المزمع عقدها في ديسمبر/كانون الأول 2015″.

 

* مقتل عميد بالشرطة شمالي سيناء

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، صباح اليوم الأحد، مقتل قيادي أمني بدرجة عميد يدعى “أحمد محمد عبد الستار عسكر”، من قوة قطاع مصلحة الأحوال المدنية بالعريش بمحافظة شمال سيناء (شمال شرق)، إثر إطلاق مجهولين الأعيرة النارية عليه.

وقالت الداخلية المصرية في بيان صدر عن مسؤول مركز الإعلام الأمني، إن “في مساء أمس السبت استشهد العميد/أحمد محمد عبد الستار عسكر، من قوة قطاع مصلحة الأحوال المدنية بالعريش، إثر قيام مجهولون بإطلاق الأعيرة النارية تجاهه بشارع الخزان بدائرة قسم شرطة ثالث العريش“.

وأضاف البيان “تقوم الأجهزة الأمنية بتمشيط المنطقة محل الحادث لضبط مرتكبي الواقعة، وتم إخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيقات“.

وأشار مصدر أمني (فضَّل عدم ذكر اسمه) لـ”الأناضول”، إلى أنه “العميد جرى مقتله مساء أمس السبت أمام منزله على يد مسلحين بمدينة العريش شمال شرق“.

ويشار إلى أن الجيش المصري، أعلن مساء أمس السبت، مقتل 74 ممن أسماهم بـ”العناصر الإرهابية، وضبط 52 آخرين، خلال تبادل لإطلاق النار بمناطق متفرقة شمالي سيناء (شمال شرق)، في اليوم الثالث عشر من العملية التي أطلق عليها “حق الشهيد”، وفقًا للمتحدث باسمه.

وينشط في شمال سيناء مؤخرا، عدد من التنظيمات، أبرزها “أنصار بيت المقدس، والذي أعلن في تشرين الثاني/نوفمبر 2014، مبايعة تنظيم “داعش”، وغير اسمه لاحقًا إلى “ولاية سيناء“.

وتعرضت مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن لهجمات مكثفة خلال الأشهر الأخيرة، في عدة محافظات مصرية، لاسيما شبه جزيرة سيناء، ومحافظة السويس القريبة منها؛ ما أسفر عن مقتل العشرات من أفراد الجيش والشرطة.

ومنذ سبتمبر/ أيلول 2013، تشن قوات الأمن المصرية حملة عسكرية موسعة، لتعقب ما تصفها بالعناصر “الإرهابية” و”التكفيرية” و”الإجرامية” في عدد من المحافظات، وخاصة سيناء، والتي تتهمها السلطات المصرية بالوقوف وراء استهداف عناصر في الجيش والشرطة ومقار أمنية.

 

* حريق هائل بـ”حارة اليهود” وسط القاهرة

نشب حريق هائل في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، بمنطقة “حارة اليهود” وسط العاصمة المصرية “القاهرة”، فيما دفعت قوات الحماية المدنية بعشرات من سيارات الإطفاء؛ للسيطرة على الحريق، بحسب رئيس هيئة الإسعاف.

وقال رئيس هيئة الإسعاف المصرية الدكتور “أحمد الأنصاري” في تصريحات خاصة لـ”الأناضول”، إن “حريق هائل نشب في منطقة حارة اليهود القريبة من منطقة الموسكي (ذات الكثافة المروية الكبيرة) بوسط القاهرة“.

وأضاف “الأنصاري” أنه “حتى الساعة الواحدة صباحًا بتوقيت القاهرة، أصيب اثنان فقط إثر الحريق، فيما لم تسيطر السلطات عليه حتى ذات التوقيت“.

ونشب الحريق وفقًا لشهود العيان في عدد من المحال التجارية والمباني السكنية في المنطقة الشهيرة بالتجارة وارتفعت أعمدة الدخان من المنطقة، وتحركت عشرات من سيارات الإطفاء للسيطرة علي الحريق.

ومن جانبها أغلقت قوات الأمن كل الشوارع المؤدية إلى موقع الحريق، لتسهيل حركة سيارات الإطفاء ورجال الحماية المدنية في السيطرة على النيران.

وأكدت قوات الحماية المدنية بالقاهرة، في تصريحات صحفية أن “الحريق نشب بمجموعة محلات ملابس وأدوات بلاستيكية وكهربية بحارة اليهود بمنطقة العتبة دائرة قسم الموسكي، وعلى الفور انتقلت سيارات الإطفاء إلى المكان في محاولة لمنع خطر امتداد النيران لباقي المحلات المتواجدة بحارة اليهود“.

ومن المتبع في تلك الحوادث أن تنتقل النيابة العامة وفرق من البحث الجنائي للكشف عن أسباب الحريق وعما إذا كان السبب فيه جنائي أو أسباب أخري.

 

* رئيس حكومة الانقلاب.. إجازة عيد الأضحى 5 أيام

أصدر المهندس شريف إسماعيل، رئيس حكومة الانقلاب، قرارًا بأن تكون إجازة عيد الأضحى المبارك خمسة أيام، تبدأ من يوم الأربعاء المقبل، وتنتهي الأحد الموافق 27/9/2015، وذلك بالنسبة للعاملين في الوزرات والمصالح الحكومية والهيئات العامة والقومية ووحدات الإدارة المحلية.

وتكون الإجازة أربعة أيام تبدأ من يوم الأربعاء الموافق 23/9/2015، وتنتهي يوم السبت الموافق 26/9/2015، بالنسبة للعاملين بالقطاع العام وقطاع الأعمال العام.

 

 

* وزير صحة الانقلاب الجديد ” متهرب من الضرائب

تداول عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي، تدوينة لأحد رواد الـ”فيس بوك” ويدعى شريف عزت”، يكشف فيها عن تفاصيل واقعة تهرب الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة الجديد في حكومة “شريف إسماعيل”، من دفع الضرائب المستحقة عليه كطبيب.

وتحت عنوان “وزير الصحة والسكان الجديد في حكومة السيسي الدكتور أحمد عماد الدين راضي يتهرب من الضرائب” ذكر شريف عزت تفاصيل قصته مع الوزير الجديد والتي كانت كالآتي:

كان حصل عندي كسر في الكوعين اليمين والشمال.. كشفت عند الدكتور أحمد عماد الدين وأكد لي أن الموضوع محتاج تدخل جراحي سريع جدًا، وكان الاتفاق أن التكلفة حوالي 20 ألف جنيه مصري ده غير تكاليف المستشفى اللي هاعمل فيه العملية مستشفى الحياة“.

وتابع حديثه: “لكن يوم العملية الدكتور شريف مساعد الدكتور أحمد عماد الدين استغل الموقف إني خلاص مستعد للعملية وطلب مني مبلغ 5000 زيادة غير الـ20 ألف اللي اتفقنا عليهم!!!”.

وأضاف مش دي المشكلة؛ المشكلة الحقيقية بعد ما عملت الجراحة الناجحة الحمد لله رحت أطلب من الدكتور أحمد فاتورة بتكاليف العملية علشان أحاسب التأمين الصحي فرفض تمامًا بناءً على كلام مساعده وبعد إلحاح شديد وافق انه يطلع فاتورة بمبلغ 15 ألف جنيه فقط لا غير في حين إنه خد مني 25 ألف جنيه“.

واختتم عزت كلامه قائلًا: “ولما سألت الدكتور شريف  مساعد الدكتور أحمد  ليه رافض يطلع لي فاتورة بالمبلغ كله.. رد علي بكل صراحة ووقاحة: علشان الضرايب، وأكد لي إن المستشار القانوني للدكتور أحمد عماد الدين أوصاهم بأنهم مايطلعوش فواتير بأقصى من 15 ألف مهما بلغت قيمة العملية“.

 

 

* مصرع 3 مجندين وإصابة 35 آخرين في انقلاب لوري شرطة بالسويس

لقي 3 مجندين، مصرعهم، وأصيب 35 آخرين في حادث انقلاب لوري شرطة ، كان يستقله مجندون بطريق «السويس – القاهرة» القديم، تم نقل المصابين لمستشفيات السويس العام والعسكري والتأمين الصحي.

كان اللواء جمال عبدالباري، مدير أمن السويس، قد تلقى إخطارًا بوقوع حادث انقلاب لوري شرطة على طريق «السويس – القاهرة» القديم.

وعلى الفور، انتقل مدير الأمن والقيادات الأمنية لموقع الحادث، وتبين أن لوري شرطة يستقله 38 مجندًا، كانوا في طريقهم إلى معسكر قوات الأمن الجديد على طريق «السويس – القاهرة»، لتوزيعهم على الخدمات الليلية، فانفجر الإطار الخلفي بالجانب الأيمن للوري، مما إدى إلى اختلال عجلة القيادة في يد السائق فانقلب اللوري على جانب الطريق.

وأسفر الحادث عن مصرع 3 مجندين، وإصابة 35 مجندًا، بينهم 3 في حالة خطرة، وتم توزيع المصابين على مستشفيات السويس العام، والمستشفى العسكري، والتأمين الصحي، لتلقي العلج اللازم.

 

 

* البورصة المصرية تخسر ملياري جنيه متأثرة بمبيعات الأجانب

شهدت مؤشرات البورصة المصرية تباينا في أدائها بنهاية جلسة تعاملات اليوم الأحد في ظل مبيعات محلية وأجنبية قابلها مشتريات من جانب المستثمرين العرب.
وهبوط المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية “إيجي اكس 30″ بنسبة 0.45% ليصل إلى مستوى 7234.46 نقطة، وخسر مؤشر “ايجي اكس 50″ متساوي الأوزان النسبية 0.48 مسجلا 1205.69 نقطة، فيما تراجع مؤشر “إيجي اكس 20” محدد الأوزان بنحو 0.81 % ليبلغ مستوى 6869.92 نقطة.

وصعد مؤشر “إيجي اكس 70″ للأسهم الصغيرة والمتوسطة بنحو 0.37 % ليصل إلى مستوى 390.96 نقطة.

وشملت الانخفاضات مؤشر “إيجي اكس 100″ الأوسع نطاقا الذى خسر نحو 0.17 % من قيمته ليبلغ مستوى 841.81 نقطة

وخسر رأسمال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة 2.1 مليار جنيه ليبلغ نحو 445.3 مليار جنيه .

ومالت تعاملات المستثمرين المصريين والأجانب نحو البيع حيث بلغ صافي مبيعاتهم 10.3 مليون جنيه و 3 ملايين جنيه على التوالي فيما مالت تعاملات المستثمرين العرب نحو الشراء حيث بلغ صافي مشترياتهم 13.4 مليون جنيه.

 

 

* تأجيل محاكمة رافضي “العسكر” بهزلية “العدوة” والتجديد لهزلية “المعصرة

جددت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، حبس 26 من رافضى انقلاب العسكر  45 يوما على خلفية اتهمات ملفقة  بإحداث أعمال شغب وتخريب بمنطقة المعصرة في شهر مايو من العام الماضي.

وكانت نيابة الانقلاب قد لفقت عدة تهم 26 من رافضى الانقلاب العسكرى منها  التجمهر ومهاجمة رجال الشرطة، وتعطيل سير المواصلات العامة بقصد الإخلال بالنظام والأمن العام بالبلاد والانضمام لجماعة من شأنها ترويع الآمنين وإشاعة الفوضى فى البلاد، وتعكير الصفو العام.

كما قررت محكمة جنايات المنيا برئاسة المستشار جمال فزاع، وأمانة سر أحمد سيد وعلى حسن تأجيل محاكمة 6 من رافضى انقلاب العسكر على خلفية اتهامات ملفقه فيما يعرف اعلاميا بقضية أحداث مركز العدوة  إلى جلسة اليوم الثالث من دور ديسمبر المقبل لسماع شهود الإثبات.

كانت نيابة الانقلاب قد لفقت ل6 من رافضى انقلاب العسكر بمركز العدوة محافظة المنيا  عدة تهم منها  التظاهر عقب فض اعتصام رابعة.

 

 

* تأجيل محاكمة 104 بـهزلية “بولاق أبو العلا” ورفض استشكال ماهينور المصري

قررت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، تأجيل محاكمة 104 من مناهضي حكم العسكر في القضية رقم 1154 /82 لسنة 2014 جنايات بولاق أبو العلا مقيدة برقم 36 لسنة 2014 كلي وسط القاهرة والمعروفة إعلاميًّا بـ”أحداث منطقة بولاق أبو العلا” لجلسة 12 أكتوبر لاستكمال سماع شهود الإثبات.

واستمعت المحكمة بجلسة اليوم إلى أقوال عدد من الشهود بالقضية، من بينهم أحد الأشخاص أصيب بطلقة نارية أثناء توجهه إلى عمله بسنترال رمسيس، كما تم سماع أقوال أحد الاشخاص توفي شقيقه وأصيب آخر بالمسيرة.

ووجَّهت نيابة الانقلاب للمعتقلين اتهامات عديدة ملفقة على خلفية رفضهم الانقلاب العسكري منها “القتل العمد والانضمام إلى جماعة عصابية مسلحة، بغرض تعطيل أحكام القانون، واستعمال القوة والعنف ومقاومة السلطات والاعتداء على المواطنين، وإتلاف ممتلكات عامة وخاصة وحيازة أسلحة وذخائر وقنابل يدوية بقصد الاستخدام والقتل العمد والشروع في القتل والبلطجة“.
وتعود وقائع القضية للدعوة لجمعة الغضب، عقب فض اعتصامي ميداني النهضة ورابعة العدوية لرافضي انقلاب العسكر في منطقة بولاق أبو العلا، واعتدت مليشيات الانقلاب على الثوار؛ مما أسفر عن سقوط 6 قتلى وإصابة العشرات.

رفض استشكال ماهينور المصري

ومن ناحية أخرى رفضت محكمة جنح مستأنف الرمل بالإسكندرية الاستشكال المقدم من كل من النشطاء السياسيين ماهينور المصري ويوسف شعبان ولؤي القهوجي ضد قرار حبسهم بالسجن لمدة سنة و3 أشهر في قضية اقتحام قسم شرطة الرمل أول، في ديسمبر 2013.

وترجع وقائع القضية إلى مارس 2013،عندما قام بعض النشطاء السياسيين بالتجمع أمام قسم الرمل بعد احتجاز زميل لهم بتهمة محاولة حرق أحد مقرات حزب الحرية والعدالة، وعندما ذهب عدد من المحامين الحقوقيين طالبين حضور التحقيق مع النشطاء تم رفض دخولهم وفوجئوا بتحرير محاضر ضدهم بالاعتداء على أفراد القسم وتحويلهم إلى المحاكمة.
وسبق أن قررت محكمة جنح مستأنف الرمل، في مايو الماضي، تخفيف حبس ماهينور المصري ويوسف شعبان ولؤي القهوجي، في الاستئناف المقدم منهم على الحكم الصادر ضدهم بالسجن لمدة عامين، لاتهامهم بمحاولة اقتحام قسم الرمل أول، في ديسمبر 2013

 

 

* (تويتر) ينتفض ضد (السيسي مغرق غزة).. وخليجيون يحملون حكوماتهم المسؤولية

عبر نشطاء خليجيون عن استيائهم الشديد من سياسة الجيش المصري بقيادة الجنرال عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، تجاه قطاع  غزة المحاصر، خاصة بعد أن بدأ الجيش المصري في وقت مبكر من فجر الجمعة، بضخ كميات كبيرة من مياه البحر في أنابيب عملاقة مددها في وقت سابق على طول الحدود بين القطاع ومصر، في محاولة لتدمير الأنفاق أسفل الحدود عبر إغراقها.

واعتبر عدد من النشطاء والمثقفين والدعاة أنها “خيانة ” للقضية الفلسطينية والأمة العربية، في الوقت الذي يدنس اليهود المسجد الأقصى ويقتحمونه ويحاولون تقسيمه زمانيًا ومكانيًا، يساندهم السيسي بتضييق الخناق أكثر على غزة، حيث المتنفس الوحيد الحدود المصرية، بينما رأى عدد آخر من الخليجيين أن “السيسي يحاصر غزة بمالهم”– في إشارة للدعم المالي السخي من دول الخليج لنظام الانقلاب في مصر، وكان آخرها دعم المملكة السعودية بـ 3 مليارات دولار.

ودشن النشطاء أكثر من هاشتاق في هذا الصدد لاقوا تفاعلًا كبيرًا، وكان أنشطهم، (#السيسي_يغرق_حدود_غزة)، (# السيسي _ خائن)، كما تداول وصمم بعض النشطاء تصميمات ورسومات كاريكاتورية تعبر عن سقوط غزة بين كماشة طرفها الأول الكيان الصهيوني وطرفها الثاني السيسي.

نرصد أهم التعليقات والتغريدات من نشطاء الخليج حول الهاشتاق..

قال الناشط السعودي الشاب المعارض عمر بن عبد العزيز: “حاصرني بمالك.. اقتلني بجيشك.. شردني برجال أمنك.. اغرقني بخيانتك.. ثم عد في اليوم التالي وردد فلسطيني باع أرضه !!# السيسي_يغرق_حدود_غزة”، متابعًا: “اجتمع على أهل غزة الحرب والحصار والدمار والعمالة والفقر والخذلان والعداء الدولي، ومازالوا صامدين فالله معهم“.

وقال الداعية السعودي الكبير عادل الكلباني: “وأملي لهم، إن كيدي متين“.

وعلق الداعية السعودي د. محمد البراك قائلًا: “لو جمع في رجل واحد ما تفرق في بني آدم من خسة ولؤم ودناءة نفس وانعدام رحمة وقلة مروءة لما زاد على ما جبل عليه #السيسي”، متابعًا: “اللهم كما أغرقت فرعون وجعلته لمن خلفه آيه فاجعل موت #السيسي بالغرق واجعله لمن خلفه آية“.

وقال أحمد بن راشد بن سعيد: “#السيسي_يغرق_حدود_غزة.. ونحن ننتظر وعد الله: “فأراد أن يستفزَّهم من الأرض، فأغرقناه ومن معه جميعاً“.

الإعلامي السعودي تركي الجاسر، علق قائلًا: “كل طاغية يستلهم من التاريخ قدوةً له والسيسي جعل من أبرهة الأشرم قدوته”، موضحًا أن: “المياه المالحة ستؤثر على خصوبة التربة ومياه الشرب ..محاولة أخرى لتركيع القطاع ولن يفلحوا.”

ووصف الصحفي القطري، جابر بن ناصر المري، ما فعله السيسي والجيش في حدود غزة، بأنه شغل “عصابة”، منتقدًا غرق الحدود.

وقال صاحب حساب “الفقير لعفو ربه”: “قبل أيام #السعودية_تدعم_السيسي_بثلاثة_مليارات واليوم #السيسي_يغرق_حدود_غزة بأموالنا…”، متسائلًا: “هل يستطيع مشايخ وعلماء السعودية الدعاء على السيسي في منابرهم …؟”، متابعًا: “إسرائيل تقصف #غزة بالطائرات و#السيسي_بن_زايد_آل_سعود يغرق #غزة …”. وأضاف: “صرخ #المسجد_الأقصى مستغيثاً فلبى #السيسي_بن_زايد_آل_سعود النداء وأغرق #غزة .”…

 

عبد العزيز الهاشمي: “من أغرق غزة وحاصرها هو سيسي بن زايد آل سعود بالتنسيق مع أحبابهم اليهود“.

وغرد د. عبد العزيز الزهراني: “غزة لن تزول، ولن تستسلم، فلسطين ستبقى مسلمة حرة. المسجد الأقصى لن يُقسم، الذي يزول هم الطغاة، والمتآمرون على الأمة.”

وقال عبد المحسن الأحمد: “يا الله يا الله يا الله يا حي يا قيوم يا أحد يا صمد يا قوي يا عزيز صب عليه سوط عذاب يجعل من يراه يذكر أخذك لفرعون وعاد“.

ودعا الناشط عبد الرحمن عز، قائلًا: “اللهم أرنا في الصهيوني السيسي آياتك، وفي كل من دعمه لقتل المسلمين وحصارهم من آل سعود وعيال بن زايد والصباح وكل مجرم“.

وحمل حميد النعيمي، الخليج المسؤولية، قائلًا: “تحت عنوان أمن مصر والحقيقة (أمن إسرائيل) #السيسي_يغرق_حدود_غزه ليمنع حتى حليب الأطفال!! ومليارات الخليج كالرز ما زالت تشدد معه الحصار!!”.

ويرى د. سعد عطية الغامدي، أن السيسي “يأبى إلا أن يعلن أنه شريك الصهاينة في انتهاك المقدسات وإزهاق الحياة وخنق الحريات.”

وأوضح أحمد الكندري أنه: “هكذا هم العسكر الجدد أحذية بأرجل بني صهيون هؤلاء بلا كرامة ولا شرف ..قاتلهم الله أنّى يُؤفكون“.

خالد المهاوش قال: “إن فرعون علا في الأرض وجعل أهلها شيعاً يستضعف طائفة منهم يذبح أبناءهم ويستحيي نساءهم إنه كان من المفسدين“.

ودعا عبد العزيز الآل عبد اللطيف قائلًا: “عامله الله بعدله وعجّل الله غرقه وتلفه .لا دين ولا عروبة ولا فطرة ولا رحمة! مسخ وعدوان يفوق إخوان القردة الخنازير..”.

وقد انهار بالفعل عدد من الأنفاق أسفل الحدود بين قطاع غزة ومصر بشكل جزئي، بعد تدفق المياه التي بدأ الجيش المصري بضخها فجر الجمعة، بكميات كبيرة في أنابيب عملاقة مددها سابقًا على طول الحدود.

وتهدد هذه العملية مستقبل التربة وتنذر بتلف تلك المنطقة الحدودية، وسط تخوف سكان مدينة رفح الفلسطينية من انهيارات بأبنيتهم السكنية القريبة من الحدود.

وسبق لسلطة المياه الفلسطينية في قطاع غزة (حكومية)، أن حذرت من أن حفر السلطات المصرية لقناة مائية على الحدود مع القطاع، يشكل “تهديدًا خطيرًا على الأمن القومي المائي للمصريين والفلسطينيين على حدٍ سواء، لاشتراكهم في الخزان الجوفي ذاته“.

وخلال تصريحات له مؤخرًا، قال “مازن البنا”، رئيس سلطة المياه، خلال مؤتمر صحفي عقده في غزة، في 6 سبتمبر الجاري: “إن أنشأت مصر بركًا مائية أو مدّت أنابيب في أعماق الأرض، تحتوي على مياه البحر شديدة الملوحة بدعوى تدمير أنفاق التهريب، فإن هذا يؤدي إلى تدمير الخزان الجوفي“.

 

 

* ملوحة مياه غزة سترتفع 40 ضعفا بعد ضخ”السيسي” للمياه أسفل الحدود

قالت سلطة جودة البيئة في قطاع غزة، إن ضخ الجيش المصري، لكميات من مياه البحر، أسفل الحدود الفلسطينية المصرية لتدمير أنفاق التهريب، سيؤدي إلى ارتفاع شديد في ملوحة المياه الجوفية.

وأوضحت البيئة” في بيان لها، نشر اليوم الأحد، أن ضخ مياه مالحة على طول الحدود، وحقنها في جوف الأرض، سيؤدي إلى انتقال “ملوحة مياه البحر” عبر طبقات التربة مسببة ارتفاع شديد في ملوحة المياه الجوفية بمقدار 40 ضعفا.

وتابعت:”  كوب من مياه البحر المالحة سيلوث 40 كوب من المياه الجوفية العذبة مما يعني تدمير الخزان الجوفي“.

وأضافت إن ضخ المياه سيزيد من تملح التربة المحيطة على طول الشريط الحدودي نتيجة لترشيح مياه البحر عالية الملوحة، وانسياب المياه في الأنفاق واختراقها للمناطق السكنية مما يهدد سلامة المباني السكنية والبنى التحتية من شبكات الصرف الصحي وشبكات مياه الشرب والهواتف والكهرباء الأرضية.

كما وحذرت من أن هذا الإجراء سيؤدي إلى تدمير القطاع الزراعي المعتمد على المياه الجوفية للري في المناطق الحدودية.

وكانت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، التي تتولي مقاليد الحكم في قطاع غزة قالت في بيان لها اليوم إنها تُجري اتصالات رسمية مع السلطات المصرية، لوقف ضخ الجيش المصري، “كميات من مياه البحر”، أسفل الحدود الفلسطينية المصرية.

واعتبرت أن “إقامة برك مياه مالحة على طول حدود قطاع غزة مع مصر، يمثل خطورة كبيرة على المياه الجوفية، ويهدد أيضا عددا كبيرا من المنازل على الجهة الفلسطينية“.

 وبدأ الجيش المصري، فجر يوم الجمعة 11سبتمبر/أيلول الجاري، في ضخ كميات كبيرة من مياه البحر في أنابيب مدّها في وقت سابق على طول الحدود بين قطاع غزة ومصر، في محاولة لتدمير أنفاق التهريب أسفل الحدود، عبر إغراقها.

ويقول مواطنون، وملاك أنفاق إنّ ضخ الجيش المصري، لمياه البحر أدى إلى غمر عدد كبير من الأنفاق، وحدوث انهيارات جزئية في عدد منها.

ومنذ أكتوبر/ تشرين أول الماضي، تعمل السلطات المصرية على إنشاء منطقة خالية من الأنفاق في الشريط الحدودي مع قطاع غزة، وتحديدا في مدينة رفح، تبلغ مساحتها 2 كيلومتر من أجل “مكافحة الإرهاب” كما تقول السلطات المصرية

 

* مافيا المبيدات المسرطنة تتعاظم مع وزير الزراعة الجديد

أثار اختيار رئيس الوزراء شريف اسماعيل لعصام عثمان فايد، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى استياء المتابعين للشأن المصري، مستغربين عودة رجال الحزب الوطني المنحل بقوة إلى الحياة السياسية وحكومات قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، الذي وجد نفسه بين خيارين كلاهما مر، فإما أن يستعين بقيادات الجيش والعسكر بصورة فجة وعلنية، كما كان يخطط لرئاسة عضو المجلس العسكري السابق مميش، لولا تدخل المخابرات الحربية، ورفضها حتى لا يتحمل الجيش والمؤسسة العسكرية لمزيد من غضب الشعب المصري وسخطه بسبب تفاقم الأزمات حوله، وبين أن يعود برجال مبارك الضاربين في أعماق الدولة العميقة يخربون ما تبقى من فرص حياة للشعب المصري.

سيرة الفساد والقمع

ولد عصام عثمان فايد وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، في قرية تلين مركز منيا القمح بالشرقية، ويبلغ من العمر 63 عامًا، ويعتبر “فايد”، ابن عم اللواء عدلي فايد، مساعد أول وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي ومدير الأمن العام في مصر الأسبق، والملقب بمفجر صراع البدو والداخلية، وأحد المتورطين بقتل الثوار في 25 يناير.

شغل عصام فايد العديد من المناصب الأكاديمية والمهنية منذ تعيينه معيدا فى كلية الزراعة بجامعة عين شمس التى أصبح عميدا لها فى 2010.

وقد عمل مستشارا ليوسف والى وزير الزراعة الأسبق والأشهر فى عهد حسنى مبارك قبل 15 عاما. كما تولى منصب مدير مكتب مصر فى منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة «الفاو» حتى عام ٢٠١٢.

على رأسه بطحة!

ويواجه عصام عدد من الملفات الشائكة، في مقدمتها ملفات الفساد المتراكمة فى الوزارة، والتى تفجرت بعد القبض على وزير الزراعة المستقيل صلاح هلال، بجانب بأزمة اعتماد مجلس الوزراء أسعار القطن التى أقرتها لجنة تحديد أسعار القطن قبل أسبوع، إلى جانب مشروع المليون ونصف المليون فدان، كأكبر فنكوش يراهن عليه السيسي للضحك على المصريين الغاضبين من فقرهم وأزماتهم المتلاحقة، بجانب تحصيل مستحقات الدولة من مخالفات الطرق الصحراوية، مصر إسكندرية واسماعيلية والسويس، والتى بلغت 80 مليار جنيه، ووضع تشريعات جديد للهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية، بالإضافة إلى تقنين أوضاع اليد على أراضى الدولة، بعد حصر 2 مليون و300 ألف فدان، والبدء حصر 525 ألف فدان مرحلة أولى من الزراعات الجادة لتقنين أوضاعها، وإنهاء مشاكل صغار المزارعين المتملكين بأراضى شباب الخريجين، وتوزيع الأراضى المستصلحة على الخريجين، والتعديات على الرقعة الزراعية التى تفاقمت إلى ما يزيد عن مليون و400 ألف حالة، على مساحة من الأراضى الخصبة بلغت 60 ألف فدان، وحل الخلافات القائمة بين هيئة الأوقاف وهيئة الإصلاح الزراعى، إحياء مشروع «البتلو»، بعد حظر ذبح العجول الذى لم يتم تنفيذه منذ عام 2013، بجانب ملف إنفلونزا الطيور، التى أصبحت مرضا متوطنا فى مصر، لتصبح مصر هى الدولة الوحيدة بالمنطقة التى يتحول فيها الفيروس إلى وباء متوطن.

 

* مقتل شاب إخواني برصاص أمن الانقلاب جنوبي البلاد

لقي عضو بجماعة الإخوان المسلمين في مصر، مساء أمس السبت، مصرعه برصاص قوات الأمن، بمحافظة المنيا (جنوب)، بعد تخطيه حاجزٍ أمني، وفقًا لشهود عيان ومصادر أمنية.

وكان اللواء “حسن سيف” مساعد وزير الداخلية لأمن المنيا قد تلقى إخطارًا من اللواء “محمود عفيفي” مدير المباحث بذات المحافظة، بمقتل أحد عناصر جماعة الإخوان المسلمين أثناء اقترابه من حاجزٍ أمني.

وقال مصدر أمني (فضَّل عدم ذكر اسمه)، إن “أحد عناصر تنظيم الإخوان بقرية دلجا بمحافظة المنيا، ويدعى (مصطفى محمد عربي)،21 عامًا، قُتل في تبادل لإطلاق النار، مع رجال الأمن أثناء اقترابه من تمركزٍ (حاجزٍ) أمني بدراجة نارية“.

ولم يوضح المصدر الأمني ما إذا كان عضو الإخوان مطلوبًا على ذمة قضايا أم لا.

وأشار شهود عيان لمراسل الأناضول إلى أن “المذكور جرى تصفيته برصاص الأمن بعد تخطيه الحاجز الأمني بدراجة بخارية”، دون أن يبينوا ما إذا كان مسلحًا أم لا.

ولم يتسن التأكد ما إذا كان الشاب المقتول منتمًيا بالفعل لجماعة الإخوان المسلمين أم لا.

يُذكر أن هذه ليست الحالة الأولى أن تعلن الداخلية مقتل قيادات وأعضاء بالجماعة في ما تصفها بـ”اشتباكات مسلحة”، يتبع ذلك بيانات تصدر عن الجماعة تؤكد فيها “أن عمليات القتل تمت خارج القانون ودون مقاومة“.

ومنذ تولي وزير الداخلية الحالي “مجدي عبد الغفار” منصبه في مارس/آذار 2015، تكررت حوادث قتل عناصر معارضة للنظام بينها قيادات بجماعة الإخوان المسلمين؛ فيما تؤكد الداخلية “أنها تواجه الخارجين على القانون بكل حزم دون النظر إلى توجههم السياسي“.

 

* الدولار” يهدد الكتب الدراسية.. وأزمة في أول اجتماع بـ”التعليم

شهد اجتماع قيادات وزارة التربية والتعليم ومسئولي وزارة التعليم الفني بديوان عام وزارة التعليم مشادة بين الطرفين، بسبب الكتب الدراسية ووصولها إلى المدارس، بالإضافة إلى دراسة موقف وزارة التعليم الفني وهل سيتم الاستمرار في أعمال الفصل الخاصة بالوزارتين من عدمه..

وأفادت مصادر أن النسبة التي وصلت من الكتب حتى الآن لطلاب التعليم الفني بلغت قرابة 50% فقط. ووصل الأمر إلى حد خروج رئيس الإدارة المركزية لشئون الكتب غاضبا من الاجتماع وإلقائه بملف الأوراق الخاص بالاجتماع أمام مكتب وزير التربية والتعليم، مما أثار أزمة بين المشاركين في الاجتماع.

أزمة طاحنة تواجهها العملية التعليمية بمصر، إثر ارتفاع أسعار الدولار وعجز البنوك الحكومية عن توفيره للمستوردين، ما يتسبب في تفاقم عجز المستوردين المصريين في توفير الأوراق والأدوات الكتابية، بجانب تحفظ الجيش على كافة المواد المستخدمة في الطباعة لفترات طويلة بمعامله، للتأكد من عدم استخدامها بصناعة المتفجرات أو غيرها، وفق مصادر خاصة

كما تواجه طباعة كتب الفصل الدراسي الثاني تهديدا بسبب صعوبة استيراد الورق ومستلزمات الطباعة، نتيجة نقص الدولار في السوق.
وتعاني المطابع من نقص المعروض من الورق ومستلزمات الطباعة بسبب تأخر توفير العملة الصعبة اللازمة للاستيراد ، بل إن البضائع تصل إلى الموانئ ولا نجد الدولارات لسداد ثمنها.. وهو ما يؤخر الإفراج عنها ويحمل المستورد تكلفة إضافية لتخزين البضائع في الميناء وغرامات تأخير..

وكانت المطابع قد تمكنت بالكاد منن تدبير طباعة كتب الفصل الدراسي الأول من مخزون الورق المتوفر.

ومؤخرا، تقدمت غرفة الطباعة بشكوى إلى مجلس الوزراء لعدم توفير الدولار لاستيراد الورق، كما أنها تقدمت بمذكرة إلى البنك المركزي، تقترح فيها إدراج الورق ومستلزمات الطباعة في المركز الرابع أو الثالث بدلا من المركز الثامن في قائمة السلع الاستراتيجية المستوردة التي يعطيها البنك المركزي الأولوية في توفير العملة الصعبة.

ومنذ أن وضع البنك المركزي سقفا على إيداع العملة الصعبة في فبراير الماضي عند 10 آلاف دولار يوميا وبحد أقصى 50 ألف دولار شهريا، فإنه نجح إلى حد ما في تحجيم نشاط السوق السوداء لفترة، إلا أنه على الجانب الآخر واجه المنتجون والمستوردون صعوبات في توفير العملة الصعبة من البنوك لاستيراد الخامات ومستلزمات الإنتاج، وذلك مع استمرار تراجع الموارد الدولارية من السياحة والاستثمار الأجنبي والصادرات.

ويشير مراقبون إلى أنه منذ بداية العام  2015 قام البنك المركزي بتخفيض قيمة الجنيه أمام الدولار بنحو 59 قرشا، في عطاءات الدولار التي ينظمها لبيعه إلى البنوك 3 مرات أسبوعيا. ويتداول حاليا بسعر 7.83 جنيهات أمام الدولار في السوق الرسمي.

وتضمن مقترح غرفة الطباعة رفع الحد الأقصى لسقف الإيداع الدولاري في البنوك إلى 150 ألف دولار على الأقل شهريا لكل شركة لديها سجل صناعي.

حيث يمثل سقف الإيداع الحالي تحديا كبيراً للشركات والمصانع على وجه التحديد.. خاصة تلك التي لا تصدر إنتاجها للخارج وليس لديها حصيلة من النقد الأجنبي.

وأمام هذه الأزمة المتصاعدة لم تتحرك أسعار الكتاب في تعاقدات وزارة التربية والتعليم مع المصانع، فميزانية الكتاب المدرسي لم ترتفع،  والشركات ملزمة بالوفاء بتعهداتها مع وزارة التعليم

وتقوم 90 مطبعة ومؤسسة حكومية بطباعة الكتب المدرسية، منها 80 مطبعة خاصة، والباقي مؤسسات صحفية وقومية والمطابع الأميرية، تبعا لرئيس غرفة الطباعة.

وحول الأزمة قال وليد السيد، عضو غرفة الطباعة، لـ”رويترز” ، مؤخرا، إن أسعار كل مستلزمات الطباعة من زنكات وأفلام وأحبار ارتفعت وليس الورق فقط، وبنسب تراوحت بين 15 و20 % منذ بداية العام. مرجعا ذلك إلى صعوبة الاستيراد وانخفاض قيمة العملة المحلية أمام الدولار.

وهو ما أكده هاني قسيس، رئيس شركة منترا لصناعة الورق، قائلاً في تصريحات صحفية، إن مستوردي الورق في مصر “عندهم مشكلة كبيرة جدا بسبب صعوبة الحصول على الدولارات اللازمة لفتح الاعتمادات المستندية“.

وأشار إلى أن من يستورد الخامات والورق لتصنيعها ثم تصديرها “لا يجد مشكلة لأن لديه حصيلة من العملة الصعبة بخلاف من يستورد للبيع في السوق المحلي“.

يذكر أن الإنتاج المحلي لا يغطي أكثر من 12 % من احتياجات السوق الإجمالية من الورق سواء للكتب المدرسية أو الثقافية أو للتغليف والدعاية. كما أن صناعة الطباعة مهمة جدا، وإن نقص الورق لا يضر فقط الكتاب المدرسي، وإنما يعطل التصدير والتصنيع، حيث أنها تشمل صناعات التغليف والتعبئة.

ووفقا للكتاب الإحصائي السنوي لجهاز التعبئة العامة والإحصاء، بلغت قيمة واردات مواد صناعة الورق ومنتجاته 10.8 مليار جنيه خلال العام الماضي، وهي نفس معدلات العام 2013.

في باب شراء السلع والخدمات في موازنة العام المالي الجاري، خصصت الحكومة نحو 1.4 مليار جنيه تحت بند نفقات طبع، والذي يشمل تكلفة طباعة الكتب المدرسية، مقابل نحو 1.2 مليار جنيه في العام الماضي.

 

 

 

 

مهام أمريكية غامضة في سيناء. . الأحد 6 سبتمبر. . نجل السيسي يدير غرفة عمليات الانتخابات البرلمانية

مهام أمريكية غامضة في سيناء

مهام أمريكية غامضة في سيناء

مهام أمريكية غامضة في سيناء. . الأحد 6 سبتمبر. . نجل السيسي يدير غرفة عمليات الانتخابات البرلمانية

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*قصف جوي بطائرات F16 علي مناطق سكنيه جنوب مدينة الشيخ زويد

 

*اخلاء سبيل القيادي صالح جاهين

نيابة بولاق الدكرور تخلي سبيل القيادي الجهادي ووكيل مؤسس الحزب الإسلامي المهندس صالح جاهين بعد حبسه احتياطيا لمدة 20شهرا وقد وصل بيته منذ دقائق

 

*المنيا.. أمن الانقلاب يقتحم منازل أهالي دلجا

شنت أجهزة أمن الانقلاب بالمنيا حملة لاقتحام منازل الأهالي بقرية دلجا منذ قليل اليوم ضمت الحملة “4 مدرعات و6 سيارات تابعة لأمن الدولة“.

يذكر أن قوات أمن الانقلاب تقود حملة شرسة لمداهمة منازل العديد من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين ورافضي الانقلاب بعدد من مراكز المحافظة.

أسفرت حملة المداهمات عن اعتقال الشيخ يوسف محمد أحمد الفرا فيما لم تتمكن قوات الأمن من اعتقال آخرين لعدم وجودهم بالمنزل وقت المداهمة.

 

 

*زوجة “الدراوي” تؤكد تعرضه للتعذيب بسجن ملحق المزرعة

أكدت رضا جمال” زوجة الصحفي المعتقل “إبراهيم الدراوي” تعرضه للتعذيب البدني والنفسي بداخل محبسه بسجن ملحق المزرعة بطرة؛ حيث يعاني”الدراوي” من ضغط شديد عليه ومنع دخول أية أطعمة له في الزيارة، في حين أنه أيضا ممنوع من شراء أي شيء من “كانتين” السجن سوي وجبتين فقط في الأسبوع.

ومن الجدير بالذكر أن الدراوي يتعرض لهذه التضيقات الأخيرة منذ أن ظهر في احدي جلسات محاكمته مكمما فمه، ومكتوب علي ملابسه كلمة “صحفي” في إشارة إلي أن الصحافة محرومة من ممارسة مهامها، وأن أصحاب الأقلام ملقي بهم في السجون باتهامات ملفقة.

وأشارت “جمال” إلي أن زوجها الصحفي إبراهيم الدرواي عضو نقابة الصحفيين المصرية، برقم عضوية 7070، وقد تم اعتقاله بتاريخ 16/8/2013 وذلك أثناء تواجده في مدينة الإنتاج الإعلامي كضيف للتحليل الخبري علي احدي الفضائيات وبالتحديد برنامج ساعة مصرية على قناة روتانا مصرية مع الإعلامي تامر أمين ، في حين تم توجيه اتهامات له تدور حول التخابر مع حركة المقاومة الإسلامية حماس والدخول إلى غزة عبر الأنفاق ومقابلة بعض الشخصيات الفلسطينية، في القضية رقم القضية 371، رغم أن الأوراق الرسمية تؤكد أن دخوله إلي هناك كان بتأشيرة دخول معتمدة من السلطات المصرية، أما المقابلة مع الشخصيات الفلسطينية فهو أمر طبيعي بحكم عمله الصحفي، ومرفق موضوعات صحفية في صحفية الأخبار القومية حررها الصحفي إبراهيم الدراوي من غزة.

وأضافت أن “الدراوي” قد تعرض أيضا من قبل لعدد من الانتهاكات من بينها تم الاعتداء عليه بالضرب إبان تواجده في سجن العقرب ومنعه من العلاج وإجراء الفحوص والتحاليل الطبية.

 

 

* محكمة عسكرية تقضي بالحبس ١٠ سنوات على ١٦ من رافضي الانقلاب

محكمة عسكرية تقضي بالحبس ١٠ سنوات على ١٦ من رافضي الانقلاب و٣سنوات لثلاثة أحداث

 

* قوات الأمن تقتحم قرية دلجا في لمنيا بـ”4 مدرعات و6 سيارات تابعة لأمن الدولة

قوات الأمن تقتحم قرية دلجا في لمنيا بـ”4 مدرعات و6 سيارات تابعة لأمن الدولة” وسط تعزيزات أمنية مكثفة

 

 

* مجهولون يشعلون النيران بسيارة ضابط شرطة فى بلبيس بالشرقية

أشعل مجهولون النيران فى سيارة ضابط شرطة بمديرية أمن الشرقية، اليوم الأحد، أثناء تواجدها أمام منزله وتم تحرير محضر بالواقعة، وإخطار النيابة العامة التى أمرت بتحريات حول الواقعة.

وتلقى اللواء خالد يحيى مدير أمن الشرقية، إخطارا من العقيد سمير أبو روضة مأمور مركز شرطة بلبيس، يفيد بقيام مجهولون بإشعال النيران بسيارة الرائد “أحمد ع ضابط بقطاع الأمن المركزى بلبيس أثناء تواجدها أسفل منزله، مما أسفر عن حدوث تلفيات بالسيارة، وأفاد مصدر أمنى أن الحادث سياسى وجار تكثيف الجهود لملاحقة الجناة

 

* قضاء الانقلاب يقضي بالحبس سنة على أرملة مسنة بالفيوم

قضت محكمة جنايات الفيوم برئاسة المستشار طارق أبو زيد اليوم الأحد بالحبس لمدة عام بحق السيدة غادة محمد محمود في القضية رقم 4859 لعام 2014.

تروي “أسرتها” قصتها وتقول إن أحداث القضية تعود إلى الثامن من يناير لعام 2015؛ حيث قامت قوات الانقلاب باعتقالها إثر شنها حملة اعتقالات عشوائية للمارة بشوارع مدينة الفيوم، وتم تلفيق تهم عديدة منها الانضمام لجماعة محظورة والتظاهر بدون ترخيص،ليتم الإفراج عنها في اليوم التالي لاعتقالها بكفالة مالية قدرها 10 آلاف جنيه.

وتابعت “أسرتها”: فوجئنا فجر الأربعاء الثاني عشر من أغسطس الماضي بفرق من القوات الخاصة يقتحمون منزلنا واعتقالها وتم اقتيادها إلى قسم شرطة الفيوم.

وأكدت هيئة الدفاع عن المعتقلين بالفيوم أنها ستقوم باتخاذ كل الإجراءات القانونية التي من شأنها وقف تنفيذ ذلك الحكم والتظلم منها، رغم تقديمها كل الأدلة والمستندات التي تثبت براءتها، إلى هيئة المحكمة.

واستنكرت الهيئة تجاهل المحكمة لتلك الإجراءات والدفوع القانونية التي تقدموا بها واعتمادها على تحريات الأمن وتجاهلها لكون السيدة مسنة وتجاوزت الخمسين عامًا ومريضة بعدة أمراض مزمنة

 

* انفجار عبوة ناسفة دون إصابات أو خسائر جنوب الشيخ زويد

أكدت مصادر وشهود عيان، انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون بأحد الطرق الفرعية، جنوب مدينة الشيخ زويد، دون وقوع إصابات أو خسائر

وأضافت المصادر وشهود العيان، أن مجهولين قاموا بزرع عبوة ناسفة، بجوار طريق فرعي جنوب الشيخ زويد، وتم تفجيرها عن بعد خلال مرور مدرعة تابعة لقوات الأمن، مما أحدث دويا هائلا، دون وقوع إصابات أو خسائر، حيث تم التفجير عقب مرور المدرعة بثوان قليلة

ومن جانبها تقوم قوات الأمن بتمشيط المنطقة؛ للبحث عن عبوات ناسفة أخرى، ولضبط المتورطين في الحادث.

 

* العفو الدولية: مقتل طفلة سورية برصاص الأمن المصري

سلطت منظمة العفو الدولية في نشرتها الشهرية حول سوريا الضوء على مقتل طفلة سورية برصاص الأمن المصري في أغسطس/آب الماضي، أثناء محاولة عائلتها الفرار إلى أوروبا.

ويقول رب الأسرة في التقرير الذي نشرته المنظمة (لم تذكر اسمه) إنه يعيش مع زوجته وأطفاله السبعة في مصر منذ 3 سنوات، واصفا الحياة هناك بأنها “لا تطاق” حيث تنعدم فرص العمل والرعاية الصحية وتعليم أطفاله، لذا قام بدفع نقود إلى مهربين لنقله مع عائلته إلى أوروبا.

وفي السادس من أغسطس/آب الماضي، اصطحب رب الأسرة عائلته نحو بلطيم (مدينة ساحلية في مصر) حيث قابل المهربين، وكانت المجموعة مؤلفة من 96 لاجئاً ومهاجراً، بينهم سوريون وسودانيون وإرتيريون ومصريون أيضاً. وكان من المفترض نقلهم جميعاً إلى قارب يقلهم إلى إيطاليا. بيد أن ذلك الترتيب جاء في اليوم نفسه الذي كانت السلطات المصرية تحتفل بافتتاح الفرع الجديد لقناة السويس، حيث تم تشديد الوجود الأمني الكثيف في جميع النقاط الحدودية الساحلية المصرية.

وتابع رب الأسرة: “نقلَنا المهربون بالسيارات من بلطيم إلى طريق سريع، ثم أنزلونا بالقرب من الشاطئ في برج البرلس في حوالي الساعة الثانية صباحاً. وسرْنا على الأقدام 45 دقيقة للوصول إلى الشاطئ. وحال اقترابنا، خرج علينا نحو خمسة جنود من الجانب الأيمن وصرخوا بنا “توقفوا وإلا سنطلق النار عليكم” فتوقفنا وانبطحنا على الأرض ولكن الجنود أطلقوا النار في الهواء وباتجاهنا عدة مرات. وقد ركض بعض الأشخاص ولاذوا بالفرار“.

وأضاف: “عندما توقف إطلاق النار، سمعتُ ابنتي صفاء، وعمرها ثماني سنوات وهي تصرخ قلبي، قلبي”. لم أعرف ما كان يحدث، فنزعتُ سترة النجاة التي كانتترتديها، اكتشفتُ أنها أصُيبت برصاصة في بطنها دخلت من الجهة اليمنى وخرجت من الجهة الأخرى. صرختُ وتوسلتُ إلى الجنود كي يُحضروا سيارة إسعاف لنجدة ابنتي، ولكن الجنود لم يفعلوا، وظلت صفاء تنزف. لكنهم طلبوا عبر الراديو من ضباط في الجيش الحضور إلى المكان. لقد توسلتُ إلى الجنود م رة تلو أخرى، ولكن بدلاً من طلب الإسعاف قام أحدهم بركلي“.

واستطرد: “وقفتْ زوجتي وصرختْ في وجه الجنود طالبةَ النجدة واستدعاء الإسعاف. فأشهر أحدهم بندقيته في وجهها، وأمرها بالجلوس على الأرض وشرع بإطلاق النار في الهواء كي يخيفنا. أصُيبتْ طفلتي البالغة من العمر سنتين بالهلع وبدأت بالبكاء والارتعاش بسبب صوتإطلاق النار. واستمر الجنود بشتمنا وإهانة الأطفال والنساء باستخدام كلمة عاهرات“.

واصل الأب الصراع طالبا النجدة، فاقترب أحد الجنود وركل ابنته بقدمه لمعرفة ما إذا كانت على قيد الحياة أم لا. وظل يركلها حتى وهي تحتضر.

وفي الساعة الخامسة والنصف صباحاً وصل ضباط الجيش ونقلوا الأب مع ابنته وشخصين آخرين جريحين في سيارة إلى المستشفى في بلطيم، حيث فارقت الطفلة الحياة.

احتجز الأب لمدة 11 يوماً في مركز شرطة برج البرلس، إلى جانب 48 شخصاً آخر، من بينهم ما لا يقل عن 15 طفلاً تتراوح أعمارهم بين ستة أشهر و 18 سنة. وبعد ثلاثة أيام من الاعتقال، استجوبه النائب العام بشأن الهجرة غير الشرعية. ثم أمر بإطلاق سراحه مع الآخرين، ولكنه بقي في الحجز لمدة ثمانية أيام أخرى بانتظار الحصول على شهادة “غير مطلوب” من قطاع الأمن الوطني في وزارة الداخلية. وفي مساء 17 أغسطس/آب أطُلق سراحه مع معتقلين سوريين آخرين.

يختتم الأب حديثه قائلا: “زوجتي الآن إما باكية أو نائمة طوال الوقت. فقد أصُيبتْ بصدمة ولا تستطيع مواجهة الواقع بأنها فقدت طفلتها. ولا أستطيع أن أنزع من مخيلتي صورة ابنتي وهي تحتضر بين يديَّ ، بينما تركها الجنود وهي تنزف لمدة ثلاث ساعات بدون إحضار سيارة إسعاف. إنني لن أنسى ذلك المشهد. وأما أطفالي فإنهم يرتعشون عندما يرون جنود اً. وتبدأ ابنتي البالغة من العمر سنتين بالصراخ والارتعاش عندما ترى جندي اً، فهي لا تستطيع نسيان الحادثة، وقد أصيبت بصدمة كذلك. ولا يريد أطفالي الذهاب إلى المدرسة. لا يمكنني وصف مشاعرنا. إنني الآن لا أريد من هذا العالم إلا شيئاً واحدا : الخروج من هذا البلد، فالحياة هنا لا تُطاق“.

ودعت منظمة العفو الدولية السلطات المصرية إلى إجراء تحقيق عاجل وواف ومستقل ومحايد من قبل محكمة مدنية في حادث مقتل الطفلة صفاء، وتقديم المشتبه في مسؤوليتهم الجنائية إلى ساحة العدالة، وإعلان نتائج التحقيق على الملأ.

 

* تعيين قاضى «إعدام مرسي» شعبان الشامى مساعداً لوزير عدل الانقلاب

وافق مجلس القضاء الأعلى برئاسة المستشار أحمد جمال الدين عبد اللطيف، على ندب المستشار شعبان عبد الرحمن الشامي الرئيس بمحكمة استئناف القاهرة، مساعدا لوزير العدل لشئون مصلحة الطب الشرعي في حكومة الانقلاب.
وسبق أن تصدى المستشار شعبان الشامي لعدد من القضايا محل اهتمام الرأي العام المصري والدولي، كان أبرزها قضيتا أحداث اقتحام السجون التي جرت في الأيام الأولى لثورة يناير 2011 ، ووقائع التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي، والتنسيق مع تنظيمات جهادية داخل مصر وخارجها، بهدف الإعداد لعمليات إرهابية داخل الأراضي المصرية، وأصدر فيهما أحكاما جائرة مشددة بالإعدام والسجن المؤبد بحق الرئيس محمد مرسي، وعدد كبير من قيادات جماعة الإخوان، والتنظيم الدولي للجماعة، وحركة حماس الفلسطينية، وميليشيا حزب الله اللبنانية والجماعات الاسلامية.
كما باشر المستشار الشامي نظر قضية خلية مدينة نصر، وخلية استهداف قناة السويس.

 

 

* الفراعين: إطلاق نار من قبل مجهولين على “توفيق عكاشة

 

 

*الانقلاب يتبع سياسة العزل والتعذيب والقتل البطيء وإزهاق الأرواح في السجون والمعتقلات

كتب مدير المرصد الإعلامي الإسلامي في صفحته بموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك:

لا يوجد معتقلٌ في سجون ومعتقلات الانقلاب لا يشكو من مرضٍ أو علةٍ، ولا يعاني من مشكلةٍ أو ضائقة، أو لا يعيش أزمةً أو محنةً، فلا سليم أو معافى، ولا صحيح أو قوي، بل الكل سقيمٌ ومريضٌ، إذ أن ظروف الاعتقال ومعاملة إدارة السجون، تخلق للمعتقلين ألف علةٍ ومرضٍ، وتسبب لهم أشد المعاناة وأسوأ الشكوى، وهي سياسةٌ مقصودة، ومنهجية متبعة، وإجراءاتٌ منظمة، يقصد بها المجرم السيسي وزبانيته تحطيم إرادة المعتقل، وتدمير صحته وعافيته، وتعريضه للإصابة بأشد الأمراض وأصعبها، أو تعميق المرض في حال وجوده، وزيادة الخطر ومنع العلاج حتى الوصول للقتل البطيء.

فلنتذكر المعتقلين وما يعانونه من زمهرير الشتاء، الذي ينخر عظامهم ولا يجدون ما يصدون به شدته. .

وما زالت المعركة مستمرة بين الحق والباطل لكن للأسف لا يوجد للحق حالياً جنود ينصرونه بل أناس يتاجرون به وبآلام الأسرى ، وليست هناك أجندة لتحرير الأسرى وإسقاط الانقلاب العسكري الدموي الغاشم.

فإلى الشرفاء في داخل أرض الكنانة : استعينوا بالله وقوموا إلى ثورتكم وقاوموا يرحمكم الله . . ولا تنتظروا أي توجيهات من الخارج من عواجيز الفرح وأثرياء الأزمة فلا أمل فيهم إلا أن يهديهم الله ويتوبوا ويعودوا إلى دينهم الذي هو شرع الله الحنيف. . فليس عندهم شيء يقدمونه لكم أو للأسرى.

فكوا العاني . . فكوا الأسير . . استنزفوا الانقلاب حتى تسقطوا الانقلاب

وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون

محبكم ياسر السري

 

 

* اعتقال 5 من رافضي الانقلاب بدمياط وإصابة أحدهم بالرصاص

شنت سلطات الانقلاب العسكري حملة مداهمات على قرية “الخياطة” و”طبلبدمياط، ما أسفر عن اعتقال 5 من رافضي انقلاب العسكر، وإصابة أحدهم  برصاص سلطات الانقلاب.

وأفاد شهود عيان من الأهالي أن حملة مكبرة لسلطات الانقلاب اقتحمت قرية طبل والخياطة وعزبة البرج قبيل عصر اليوم، ما أسفر عن اعتقال 3 من قرية طبل وإصابة أحدهم برصاص قوات الانقلاب فى قدمه بعد اطلاق الرصاص عليهم بشكل عشوائي.

كما اعتقلت سلطات الانقلاب أحد الشباب من الخياطة وآخر من منطقة التل بمدينة عزبة البرج من داخل محل عمله

يأتي هذا استمرارا للجرائم بحق مؤيدي الشرعية بدمياط، للحد من الحراك الثورى المتنامي على مدار أكثر من عامين، والرافض لانقلاب العسكر

 

 

* محمود نجل السيسي يدير غرفة عمليات الانتخابات البرلمانية

كشفت مصادر سياسية بارزة عن أعضاء غرفة العمليات الحقيقية التي تدير المشهد الانتخابي والتحالفات الانتخابية، لتشكيل قائمة موحّدة تمثّل النظام السياسي في مصر، بعد قرار اللجنة العليا للانتخابات، فتح باب الترشح للانتخابات البرلمانية، والتي من المقرّر إجراء أولى جولاتها، في أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وتقول المصادر السياسية: إنّ “الانتخابات تدار من مقر المخابرات”، لافتة إلى أنّ هناك 4 أشخاص يشكّلون غرفة العمليات الحقيقية، التي تقوم بمناقشة الأسماء المرشحة لقائمة “في حب مصر”، التي يقودها لواء المخابرات السابق، سامح سيف اليزل

وتلفت المصادر إلى أنّ “الأشخاص الأربعة، هم : الضابط في جهاز المخابرات محمود عبدالفتاح السيسي، ووزير الإعلام الأسبق، ورئيس مجلس إدارة مدينة الإنتاج الإعلامي، أسامة هيكل، فضلاً عن المستشار القانوني للحملة الرئاسية للسيسي، المحامي محمد أبو شقة، بالإضافة إلى اليزل نفسه“.

وتوضح المصادر أنّ هؤلاء الأربعة، يعقدون اجتماعات يوميّة في مقر مبنى المخابرات للانتهاء من كافة الأمور المتعلقة بالبرلمان الجديد، بما يضمن تشكيل برلمان يخصع للسيسي، من خلال تشكيل قائمة في حب مصر، بالإضافة إلى تفتيت المقاعد الفردية، بما لا يسمح أن يكون هناك تكتل كبير لقوى واحدة تحت قبة البرلمان المقبل“.

وتشير المصادر إلى أن “أبو شقة ونجل السيسي، هما من يدعمان صعود الرئيس السابق لاتحاد طلاب مصر، رئيس حزب مستقبل وطن، محمد بدران، إذ كفلا له تمويلاً ضخماً، من قبل عدد من رجال الأعمال المحسوبين عليهم، وفي مقدمتهم رئيس مجلس إدارة شركة “حديد المصريين”، أحمد أبو هشيمة، وذلك في إطار خلق رموز جديدة تكون خاضعة لسيطرة الدولة، وتشكيل تنظيم شبابي سياسي جديد داعم للسيسي، وبذلك تكون نخبة مصنوعة أمام أعينهم”، بحسب المصادر، مؤكدة أنّ “هذا الملف يشرف عليه، شخصياً، محمود عبدالفتاح السيسي”.

من جهة أخرى، تقول المصادر إنّ “نجل المستشار بهاء أبو شقة، القيادي البارز في حزب الوفد، محمد أبو شقة، هو من قاد مع والده مسألة إقناع الحزب بالبقاء في قائمة في حب مصر، على الرغم من وجود خلافات كبيرة داخل الحزب بشأن الاستمرار بها، بسبب قلة عدد المقاعد المخصصة للوفد بها، المقدّرة بـ 9 مقاعد، في وقت ترى فيه قيادات الحزب، أنها أكبر بكثير من هذا العدد“.

وكان للمستشار بهاء أبو شقة، تصريحات صحافية، أمس السبت، أكد من خلالها، استمرار الحزب في القائمة تحت أي ظرف، “حتى وإن لم يحصلوا على أي مقاعد، بدعوة الحفاظ على الاصطفاف الوطني خلف السيسي للعبور بالبلاد من هذه المرحلة“.

ويمثّل البرلمان المقبل هاجساً للسيسي، بعدما منح الدستور الجديد الذي وضعته لجنة الخمسين لمجلس النواب الجديد، صلاحيات واسعة، منها عزل رئيس الجمهورية. وأعلنت اللجنة العليا للانتخابات، إجراء المعركة على مرحلتين. تضمّ الأولى 14 محافظة، وتجري الانتخابات فيها، يومي السبت والأحد الموافقين 17 و18 أكتوبر/تشرين الأوّل المقبل، خارج مصر، والأحد والاثنين الموافقين 18 و19 أكتوبر/تشرين الأوّل المقبل في الداخل. في حين تشمل المرحلة الثانية، 13 محافظة

وأشارت اللجنة إلى أنّ المرحلة الثانية، التي تشمل 13 محافظة هي، القاهرة، والقليوبية، والدقهلية، والمنوفية، والغربية، وكفر الشيخ، والشرقية، ودمياط، وبورسعيد، والإسماعيلية، والسويس، وشمال سيناء، وجنوب سيناء. وتجري عملية الانتخاب في دوائرها خارج جمهورية مصر، يومي السبت والأحد الموافقين 21 و22 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

 

 

* نجلة “مجدي قرر” توضح تفاصيل تدهور صحته وسوء الأوضاع في “العقرب

قالت مديحة قرقر، نجلة القيادي الأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية “مجدي قرقر”، إنها لم تر والدها منذ شهر مارس الماضي، وبعد ذلك منعت عنه الزيارات تماما، ومنعوا عنه دخول الأدوية له، على الرغم من علم إدارة السجن بأن والدي مريض ويعاني من أمراض مزمنة تستلزم كمية ضخمة من العلاج أسبوعيا لم يحصل منها إلا على أقل القليل.

وكشفت مديحة خلال كلمتها التي ألقتها في مؤتمر عقد بمؤسسة حرية الفكر والتعبير، عن سبب تدهور صحة والدها، وذلك بسبب انفجار ماسورة المجارى بالسجن، ما تسبب إصابته بحساسية، ونقل على أثرها إلى المستشفى حتى أمس، وأثناء الزيارة وجدنا أنه فقد أكثر من 30 كيلو من وزنه، ولا يوجد رعاية صحية أو بدنية.

من جانبه، قال إسماعيل أبو بركة نجل المحامى الإخوانى أحمد أبو بركة، إن آخر زيارة لوالدي في سجن العقرب، كان المسموح من الأكل وجبة واحدة رجعوا نصها، وفيه 3 أنواع دواء في اتنين دخلوا مع اخواتي، والثالث رفضوا دخوله.

وأضاف خلال كلمته بالمؤتمر: “والدى صحته تدهورت تماما، ومنعت عنهم الأوراق والأقلام والمصاحف”.

 

 

* إخلاء سبيل محفظة قرآن معتقلة فى هزلية “البلالين

أكدت التنسيقة المصرية للحقوق والحريات، أن قضاء الانقلاب قرر اليوم الأحد، إخلاء سبيل الحرة “أسماء عبد الحميد قورة”، المعتقلة في أحد سجون محافظة مطروح.

وأوضحت التنسيقية في تصريح لها عبر موقع “فيس بوك” اليوم الأحد “أن محكمة جنايات مطروح أصدرت اليوم قرارا بإخلاء سبيل المعتقلة “أسماء عبد الحميد إبراهيم قورة، في القضية المعروفة إعلاميا بقضية البلالين برقم 6844 لسنة 2015 جنايات مطروح“.

كانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت أسماء عبد الحميد إبراهيم قورة محفظة قرآن بالإسكندرية ومقيمة بالإسكندرية” بتاريخ 8 يونيو 2015، من أحد شوارع محافظة مطروح أثناء ذهابها لقضاء العطلة الصيفية مع ذويها، وذلك بزعم حيازتها لـ3 بلالين صفراء عليها عبارات رافضة لحكم العسكر

ووجهت ميليشات العسكر قائمة من التهم الملفقة لأسماء، منها: الانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون، والترويج لها، والترويج لأفكار الجماعة، ومحاولة قلب نظام الحكم

 

 

* بالنعوش والملابس السوداء.. «الضرائب» تتلقى العزاء فى حكومة محلب اليوم

“تضامن” تعلن تخطى المليون توقيع لرفض «الخدمة المدنية».. وفؤاد: عمال الضرائب لن يجلسوا مع ممثلين للحكومة مرة أخرى.. وطريق المفاوضات أغلق

تتصاعد أزمة العاملين المدنيين بالدولة، اعتراضا على قانون «الخدمة المدنية»، وأعلنت جبهة «تضامن» المشكلة من عدة نقابات عمالية ومهنية رافضة للقانون، أن التوقيع على استمارات رفض القانون تجاوزت المليون، فضلا عن تظاهرات العاملين بالضرائب، اليوم، ومليونية العاملين بالدولة 12 سبتمبر الحالى، فى حديقة الفسطاط، فى وقت تصر فيه الحكومة على فرض القانون وتطبيقه.

فيما قالت فاطمة فؤاد، رئيس النقابة المستقلة للعاملين بالضرائب على المبيعات، إن احتجاج عمال الضرائب اليوم فى مختلف المحافظات بالإضافة إلى وقفة احتجاجية أمام المقر الرئيسى لمصلحة الضرائب مجرد تمهيد للمليونية، مشيرة إلى أن فعالية الاحتجاج ستتضمن تلقى العزاء فى حكومة المهندس إبراهيم محلب، وأن العاملين سيرتدون الملابس السوداء ويحملون نعشا رمزيا، تعبيرا عن رفض الحكومة حل الأزمة بشكل جاد.

وأكدت فؤاد أن عمال الضرائب لن يجلسوا مع ممثلين للحكومة مرة أخرى وأن طريق المفاوضات أغلق تماما، بقولها «الحكومة تعرف مطالبنا وإذا أرادت الحل عليها إصدار قرارات فاعلة بالحل بعيدا عن المفاوضات والجلسات التى لا تقدم جديدا غير ضياع الوقت».

وقال حسين إبراهيم، المتحدث الإعلامى باسم تنسيقية الجبهة، إن الجبهة تستهدف جمع 6 ملايين استمارة، هم عدد العاملين المدنيين بالدولة، للضغط على الحكومة ووقف العمل بقانون «السخرة المدنية»، مؤكدا أن الجبهة تعمل على جمع الاستمارات بالتوازى مع الإعداد للمليونية.

 

 

* تأخر سيارات المطافي يتسبب في تفحم طفلين ببورسعيد

تسبب تأخر سيارات الحماية المدنية ببورسعيد وتجاهل استغاثات المواطنين المتكررة في تفحم طفلين شقيقين وإصابة و الدهما بجروح إثر حادث اندلاع حريق في شقتهم بحي الضواحي.
وذكرت مصادر طبية أن مستشفى بورسعيد العام استقبل جثمان طفلين في حالة تفحم كاملة و إصابة والدهما بجروح حال محاولته إنقاذ أولاده بعدما اندلعت النيران بالمنزل دون معرفة أسباب الحريق حتى الآن.
وقد انتاب أهالي منطقة السيد متولي الذي شهد الحادث حالة من السخط بسبب تأخر المطافي عن إنقاذ الأطفال، مطالبين بمحاسبة المقصرين.

 

 

* تأجيل نظر أحداث “قصر القبة” و”خلية الرصد والردع

قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار حسن فريد، تأجيل نظر إعادة محاكمة 20 متهمًا “مخلى سبيلهم”، لاتهامهم بأحداث وقعت بمحيط قصر القبة في فبراير 2013، إلى جلسة 12 سبتمبر الجارى، للمرافعات.

كانت المحكمة ذاتها قد قضت “غيابيًا” على المتهمين بالسجن المشدد 10 سنوات، وأسندت نيابة الانقلاب للمتهمين عددًا من الاتهامات؛ من بينها: التجمهر والبلطجة والتلويح بالعنف، واستعراض القوة، والتظاهر دون ترخيص وتكدير السلم العام وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة.

وفي سياق الانتقام من الثورة ومؤيدي الشرعية، قررت محكمة جنايات القاهرة بالدائرة 23 المنعقدة بمعسكر الأمن المركزى بأكتوبر، برئاسة المستشار حسين قنديل، تأجيل جلسات محاكمة 21 من رافضى انقلاب العسكر، فى القضية رقم 18369 لسنة 2014 جنايات العمرانية، والمعروفة اعلاميا بـ”خلية الرصد والردع” لجلسة 8 أكتوبر لسماع شهود الإثبات.

كان نائب عام الانقلاب هشام بركات، أمر بإحالة 21 من رافضى انقلاب إلى محاكمة الجنايات، على خلفية اتهامات ملفقة، منها تفجير قنبلة أمام سينما رادوبيس، وقتل مواطن مسيحي تصادف مروره، وإصابة ضابط، وتفجير قنبلة أمام منزل السفير البلجيكى، ومحاولة تفجير قنبلة أسفل سيارة شرطة أمام قسم الطالبية.

وتضم القضية كلا من:
1-
محمد فؤاد
2-
مصطفي موسي
3-
طارق السيد
4-
محمد دري الطلياوي
5-
مصطفي عبد الرحمن
6-
علاء حسن
7-
سعيد عبد الظاهر
8-
احمد فؤاد
9-
ياسر محفوظ
10-
اسامة الشاعر
11-
محمد عبد الله
12-
محمد اشرف
13-
كريم حسن
14-
احمد ابراهيم
15-
هاني الشحات
16-
محمد احمد وشهرته “اللبان
17-
محمود عبد العاطي
18-
محمد ماهر
19-
وسام جمال
20-
محمد جمال
21-
شخص آخر 

 

* خوفا من ثورة غضب.. الانقلاب يؤجل زيادة أسعار المترو

كشفت مصادر مسؤولة أن قائد الانقلاب العسكرى عبد الفتاح السيسى، طلب من وزارة النقل عدم رفع أسعار تذاكر المترو فى الوقت الحالى؛ خوفا من ثورة غضب عارمة من المواطنين.
وقالت المصادر، عبر تقارير لها اليوم السبت، إن السيسى أقر بفشل وزرائه، خاصة النقل والسياحة والتعليم، بنسب بلغت 35% للوزارة الواحدة.
كانت وزارة النقل فى حكومة الانقلاب قد أقرت أول أغسطس تعديل تذاكر المترو لجنيهين بدلا من جنيه واحد لجميع الخطوط.

 

 

* الضرائب” تتظاهر اليوم احتجاجا على قانون الخدمة المدنية

يتظاهر اليوم موظفو مصلحة الضرائب المصرية، من أمام مقر مجلس الوزراء بشارع حسين حجازى بوسط القاهرة، فى الثالثة من عصر اليوم الأحد، رفضا لقانون الخدمة المدنية الجديد الذى أصدر قائد الانقلاب فى مارس الماضى.

وفى نفس السياق أعلنت حركة 6 إبريل الجبهة الديمقراطية مشاركتها فى مليونية 12 سبتمبر الجارى احتجاجا على قانون الخدمة المدنية.

وقال شريف الروبى -عضو المكتب السياسى لحركة 6 إبريل “الجبهة الديمقراطية”-: إن الحركة ستشارك فى دعوات 12 سبتمبر ضد قانون الخدمة المدنية والتى دعا لها بعض قطاعات العمال خلال الفترة الأخيرة.

وأضاف الروبى -فى تصريحات صحفية-  أنهم سيشاركون كأفراد وليس ككيان، استجابة لمطالبة المنسقين الذين طالبوا بعدم مشاركة الكيانات، مضيفا أن الحركة ستدعم التظاهرات بالحشد والدعوة إليها.

ودشن رافضو القانون حملة توقيعات إلكترونية ضد القانون، تتضمن أهم مثالب القانون، التى من ضمنها عدم دستورية القانون لصدوره في غيبة مجلس النواب، وإسناده للجنة غير مختصة بإصداره.

وشهد الشارع المصرى اعتراضات واسعة على قانون الخدمة المدنية، ونظم العاملون بالدولة عدة وقفات حاشدة أمام نقابة الصحفيين، لاعتراضهم على القانون بعد صدوره فى مارس الماضى، حيث تحمل مواده تغييرات واسعة في نمط العمل بالجهاز الحكومي، الذي يتجاوز عدد العاملين فيه 6.5 ملايين من موظفى الجهاز الإدارى للدولة.

ومن أهم ما لفت الأنظار وأثار معارضة الرافضين له استثناء بعض المؤسسات من القانون مثل الجيش والشرطة والقضاء، رغم سلسلة الترقيات والزيادات المالية، التي طالت هذه القطاعات في السنوات الأخيرة.

يشار إلى أن قائد الانقلاب السيسى، كان قد أصدر قانون الخدمة المدنية الجديد بقرار جمهورى رقم 18 لسنة 2015، متضمنا إلغاء قانون نظام العاملين المدنيين، الصادر بالقانون رقم 47 لسنة 1978 بتعديلاته، التى وصلت إلى نحو 19 تعديلا، والعديد من الكتب الدورية، ووضع نظام جديد للخدمة المدنية فى مصر.

 

 

* غموض حول مصير 3 من رافضي الانقلاب بالشرقية
قالت رابطة أسر المعتقلين بالشرقية: إن سلطات الانقلاب تخفي 3 من رافضي انقلاب العسكر من مدينة أبو حماد والحسينية وكفر صقر، بشكل قسري دون الكشف عن مكان احتجازهم، وهو ما يخشى على سلامتهم، في ظل توارد أنباء عن تعرضهم للتعذيب بشكل ممنهج للاعتراف بتهم لا صلة لهم بها.

وأضافت الرابطه أنه “منذ اختطاف خالد سعيد ابن مدينة أبو حماد من منزله  يوم10  أغسطس الماضي من قبل سلطات الانقلاب بأبو حماد وهي ترفض الإفصاح عن مكان احتجازه القسري“.

وتابعت أن “سلطات الانقلاب تخفي أيضا مغاوري عبدالعال حسين 25 سنة من مدينة الحسينية منذ أن تم اختطافه 27/7/2015 ، وتخفي أيضا اسلام سعيد محمد 20 سنة طالب من كفر صقر وتم اختطافه منذ 15/6/2015“. 

وأكدت الرابطه أن “أسر المختطفين تقدموا بالعديد من الشكاوى للمسئولين بحكومة الانقلاب للكشف عن مكان احتجازهم القسري دون أي استجابة وهو ما يخشى على سلامتهم مطالبين بالكشف عن مكان احتجازهم ورفع الظلم الواقع عليهم”.

 

 

 

* تدهور الحالة الصحية لمعتقل بسجن أسيوط ونقله للمستشفى

شهدت صحة المعتقل محمد محمود ازكيم، مدير مدرسة علي بن أبي طالب بقرية دلجا التابعة لمركز ديرمواس بالمنيا والمعتقل حاليًّا بسجن أسيوط تدهورًا كبيرًا جرَّاء الإهمال الطبي من جانب إدارة السجن، واضطرت إدارة السجن إلى نقل المعتقل إلى مستشفى أسيوط؛ خشية وفاته داخل المعتقل.
تحمل أسرة المعتقل “محمد محمود” وزارة الداخلية المسؤولية الكاملة عن حياته بعد تدهور حالته الصحية.

 

 

* نشطاء يهاجمون جزيرة ساويرس” للاجئي سوريا.. ويؤكدون: محاولة لتنظيف سجله الدموي

أثارت تصريحات رجل الأعمال نجيب ساويرس بشراء جزيرة للاجئين السوريين، سخرية وغضب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، الذين اعتبروا الفكرة مجرد محاولة لتحسين صورة رجل الأعمال المتورط في دعم الانقلاب العسكري على أول رئيس مدني منتخب الدكتور محمد مرسي.
كان “ساويرس” قد صرح لقناة CNN بأنه سيشتري جزيرة من إيطاليا أو اليونان ليجمع فيها اللاجئين السوريين لتكون مأوى لهم لحين عودتهم لبلادهم، مشيرا إلى أنه قرر تسمية الجزيرة باسم “إيلان” الطفل السوري الغارق على الشواطئ التركية.
وقال ساويرس، في تغريدة على صفحته الرسمية بموقع التدوينات القصيرة تويتر”، اليوم السبت: “لقد وجدت اسمًا للجزيرة.. “إيلان” الطفل السوري الغارق على شواطئ تركيا، حتى تذكرنا به دائمًا.. والآن أنا محتاج أن أجد الجزيرة“.
وقال Tariq Imam: “هذا السفاح يريد تنظيف سيرته القذرة المليئة بالخيانة والمؤامرات, وعلى ظهر من ؟؟؟؟ على ظهر طفل كان هو أحد أعوان حكومة السفاح السيسي في سجنهم وترحيلهم من مصر …. ولا لا    زالت البقية من السوريين المضطهدين تملأ السجون المصرية في انتظار ترحيلهم إلى السفاح بشار ليعمل فيهم تقتيلا واغتصابا“.
وأضاف Adel Bora:” مصاصو الدماء يبحثون عن الشهرة بدماء الأبرياء”. وتابع: “الجزيرة لم تشر بل لم تختر بعد وأطلق عليها اسما, وفر مالك يا دراكولا أو هبها نقد لمخيمات النازحين“.
وسخر أحمد القاري من اقتراح ساويرس قائلا: “اللاجئون لم يرضوا بأثينا نفسها ولا ببودابيست عاصمة هنغاريا وسيرضون ويفرحون بجزيرة ساويرس“.
واتهم محمد عبد الله ساويرس بتنفيذ خطة إسرائيل لتفريخ سوريا من أهل السنة، حيث قال: “يريدون تفريغ سوريا من السنة لحماية إسرائيل”، مضيفا: “من أراد للشعب السوري خيرا فليزوده بصواريخ مضاده للطائرات“.
ووجه Amir Amir رسالة إلى رجل الأعمال المصري قائلا: “أنت حاربت الديمقراطية وساندت القتلة فى مصر فكيف تساعد القتلى فى سوريا”؟.
وطالب محمد قاسم ساويرس برد الفلوس المنهوبة للفقراء، قائلا: “بدل ما تعمل جزيرة رجع فلوس الفقراء فى مصر والتى ساعدك مناديب الاحتلال من العسكر علي سرقتها ما سرقته هو كسرة خبز أو جرعة ماء أو رشفة دواء سرقتها من صغير مصرى“.
وعلق Abo Zyad على الخبر قائلا: “الحدايه ما بتحدفش كتاكيت ده السم فى العسل يا عرب“.
وقال Mahmoud Yousef : “هو ده اللي قدر عليه ؟ … دفع 6 مليار لإسقاط مرسي… يدفع زيهم للاجئين ….ولا ده ملهاش مردود اقتصادي ومش هتهربه من الضرائب“.

 

 

* قوات الاحتلال الدولية في سيناء.. مهام أمريكية غامضة!

تحدث الإعلام الأمريكي خلال شهر أغسطس الماضي عن ضرورة سحب قوات الاحتلال متعددة الجنسيات من شبه جزيرة سيناء، التى تشرف عليها قوات الاحتلال الأمريكية لا الأمم المتحدة.

إلا أنه وبعد استهداف هذه القوات الجمعة الماضي، وإصابة 6 من عناصرها؛ شرعت وسائل إعلام أمريكية في المطالبة بزيادة عديد هذه القوات وتزويدها بالسلاح؛ ما يفتح الباب واسعا أمام قراءة هذا التحول الدرامتيكي، الذي ربما يهدف إلى تعزيز وجود قوات الاحتلال الأمريكية في سيناء إلى أجل غير مسمى، وقيامها بمهام لم يكشف عنها النقاب بعد.

ونقلت أسوشيتدبرس ونيويورك تايمز ولوس أنجلوس تايمز عن مسئول في هذه القوات أن استهداف مركبات قوات “حفظ السلام الدولية” بعبوات ناسفة مزروعة على الطريق في شمال سيناء قد يكون مقصودا؛ لأنها مطلية بلون مختلف عن تلك التي يستخدمها الجيش المصري.

وأصيب أربعة جنود أمريكيين واثنين من فيجي عندما كانت مركبتهم تقوم بدورية روتينية بالقرب من قاعدتهم، وتم نقل الجنود إلى مرفق طبي يعالجون من إصابات غير مهددة للحياة، بحسب وزارة الدفاع الأمريكية.

تعزيز الاحتلال الأمريكي

أشارت صحيفة “فورين بوليسي” إلى أن مسئولين أمريكيين في وزارة الدفاع الأمريكية أكدوا أن الولايات المتحدة تدرس خيارات تعديل قوة حفظ السلام في سيناء “متعددة الجنسيات”، حيث تم نشر ما يقرب من 650 جنديا أمريكيا في الوقت الحاضر.

ونقلت الصحيفة عن الرائد روجر كابينيس نحن ندرس ما إن كان هناك حاجة إلى تدابير إضافية لضمان حماية القوة، وهذا يشمل جلب معدات إضافية إذا لزم الأمر”، فالهجمات هي الأولى من نوعها في الموجة الأخيرة من العنف لاستهداف القوات المتعددة الجنسيات وقوات مراقبة حفظ السلام.

وأشار تقرير حديث لصحيفة واشنطن بوست إلى قلق المحللين من أن المنافسة بين الجماعات الجهادية داخل هذا التمرد المتزايد سوف تؤدي إلى تفاقم حجم ووتيرة الهجمات.

مخاطر متزايدة

أما “فوكس نيوز” فترى أن الهجوم الذي استهدف قوات حفظ السلام يؤكد المخاطر المتزايدة التي تواجهها الوحدة الأمريكية المتمركزة هناك، ومن المرجح أن تؤجج الجدل الداخلي حول ما إن كان ينبغي تعزيز تلك القوة بأسلحة ثقيلة لحمايتها ضد “الدولة الإسلامية“.

واتفقت مع “فورين بوليسي” في التأكيد على أن مسئولين أمريكيين يؤكدون أن الإدارة تعيد دراسة خياراتها في سيناء في ضوء تهديد “داعش”، بما في ذلك إرسال المزيد من الأسلحة والمعدات لتعزيز القوات، وحتى إمكانية سحب القوات.

وتشير «ميليتاري تايمز» إلى أن الهجوم الذي استهدف هذه المرة “هدفا دوليا” يشكل “تحولا كبيرا” لفرع “الدولة الإسلاميةفي سيناء، الذي كانت تقتصر هجماتها في السابق على الجيش المصري.

كذلك يثير الهجوم تساؤلات حول مستقبل مهمة القوة المتعددة الجنسيات، ويأتي في وقت يشهد توترا في العلاقات بين الولايات المتحدة ومصر.. حسب قول الصحيفة.

يشار إلى أن القوات متعددة الجنسيات في سيناء غير خاضعة للأمم المتحدة مثل قوات اليونيفيل في جنوب لبنان، بل تتبع الولايات المتحدة الأمريكية وتخضع لإدارتها، ويطلقون عليها ذو”القبعات البرتقالية” للتمييز بينها وبين قوات الأمم المتحدة ذو القبعات الزرقاء.

حيث نجحت أمريكا ودولة الاحتلال الإسرائيلي فى استبدال الدور الرقابي للأمم المتحدة المنصوص عليه فى معاهدة “السلام، بقوات متعددة الجنسية، وقع بشأنها بروتوكول بين مصر والاحتلال فى 3 أغسطس 1981، وتتشكل القوة ذات القبعات البرتقالية من 11 دولة ولكن تحت قيادة مدنية أمريكية.. ولا يجوز لمصر -بنص المعاهدة- أن تطالب بانسحاب هذه القوات من أراضيها إلا بعد الموافقة الجماعية للأعضاء الدائمين بمجلس الأمن.

وتقوم القوة بمراقبة مصر، أما الكيان الصهيوني فتتم مراقبتها بعناصر مدنية فقط لرفضها وجود قوات أجنبية على الأراضي المحتلة، ولذلك يطلقون عليها «القوات متعددة الجنسية والمراقبون MFO””.

وكانت الإدارة الأمريكية قد تقدمت بطلب لسحب هذه القوات خوفا من هجمات “داعش” إلا أن السيسي رفض هذه الطلب، ما يثير تساؤلات عدة حول دور هذه القوات في ظل توجه أمريكي جديد نحو تعزيز وجود قواتها في سيناء.

 

 

* انخفاض كبير في أعدد السفن المارة بقناة السويس

نشر موقع البورصة المصرية، أن المجرى الملاحي لقناة السويس شهد انخفاضا في أعداد السفن المارة فيه خلال شهر أغسطس الماضي بنسبة 14%، مقارنة بشهر أغسطس من العام الماضي 2014.

وبحسب تقارير ملاحية صادرة عن هيئة قناة السويس، عبرت 1356 سفينة قناة السويس خلال 28 يوما، في الفترة من 7 أغسطس الماضي وحتى 3 سبتمبر الجاري، في حين عبرت 1577 سفينة مجرى القناة فى شهر أغسطس من عام 2014.

ويرجح محللون نقل عنهم الموقع ذاته أن الانخفاض الذي عانت منه القناة خاصة بعد افتتاح التفريعة الجديدة بطول 35 كيلومترا، يرجع إلى انخفاض حركة التجارة العالمية، وتراجع اليوان الصيني أمام الدولار واليورو خلال الشهرين الماضيين.

ووفقا للموقع الرسمي لهيئة قناة السويس، فإن حركة السفن عبر مجرى القناة خلال الستة أشهر الأولى من العام الجاري شهد زيادة بنسبة 4.9%، مقارنة بالفترة المثيلة من العام السابق، حيث عبرت 8556 سفينة المجرى الملاحي لقناة السويس في النصف الأول من العام الجاري، في حين عبرت 8160 سفينة خلال النصف الأول من العام الماضي.

من جانبها، قالت صحفية “وول ستريت جورنال” الأمريكية، إن الخطوط الملاحية العملاقة ستقلل رحلاتها بين آسيا وأوروبا، ومن بينها تحالف G6 الذي يضم خطوط “إيه بي أل السنغافوري – هيونداي ميركانت مارين الكوري الجنوبيميتسوي أو أس كيه و أن واي كيه اليابانيين – Hapag Lloyd الألماني – أو أو سي أل التابع لحكومة هونج كونج”، بسبب انخفاض الطلب على السلع في أوروبا.

وكانت تقارير أفادت بأن إيرادات قناة السويس انخفضت 4% في يونيو الماضي، ليصل إلى 431.6 مليون دولار مقارنة بـ 449.6 مليون دولار في مايو الماضي، وهو ما أعلنته بوابة “معلومات مصر” التابعة لمجلس الوزراء.

وبحسب تقرير لصحيفة “الفايننشال تايمز” البريطانية، فإن قناة السويس لم تعد تحتل بأريحية صدارة الممرات المائية العالمية، فمصر افتتحت مشروعها الخميس 6 أغسطس من الشهر الجاري، وعلى الرغم من توقعات الخبراء ورئيس هيئة قناة السويس الفريق مهاب مميش، بزيادة الأرباح خلال أيام، لأن القناة الجديدة ستخفض وقت انتظار السفن من 18 ساعة إلى 11 ساعة، وهذه الساعات السبع ستساهم في توفير ملايين الجنيهات في مصر خلال ساعات، إلا أن ذلك لم يتحقق حتى وقتنا الحالي.

 

 

الانقلاب يقتل أبناء الشعب داخل وخارج السجون. . السبت 5 سبتمبر. . استعدادات لمليوينة الفسطاط

مليونية ضد قانون الخدمة المدنية

مليونية ضد قانون الخدمة المدنية

الانقلاب يقتل أبناء الشعب داخل وخارج السجون. . السبت 5 سبتمبر. . استعدادات لمليوينة الفسطاط

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*إحالة 2 من أعضاء مكتب إرشاد الاخوان المسلمين.. إلى الجنايات في قضية مقتل عقيد شرطة

 

*أهالي معتقلي سجن بورسعيد: ميليشيات الانقلاب تقتل أبناءنا بالبطيء

اشتكى أهالي المعتقلين بسجن بورسعيد المركزي من سوء وضع المعتقلين داخل السجن.
وأكدوا أن المعتقلين لا يخرجون للتريُّض ولا يرون الشمس، فضلاً عن وجود 8 معتقلين في زنزانة مترين في مترين؛ ما أدى إلى إصابتهم بالأمراض الجلدية.
كما اشتكى الأهالي من قصر مدة الزيارة التي لا تتجاوز عشر دقائق، ومن خلال السلك حتى إنهم لا يستطيعون رؤية وجه المعتقل كاملاً ولا يتبين أحد صوت أحد بسبب الزحام والأصوات المرتفعة.

 

*تجديد حبس عشر فتيات من دمياط خمسة عشر يوما للمرة العاشرة على التوالى

جددت نيابة الإنقلاب بدمياط اليوم السبت ،حبس عشر قتيات خمسة عشر يوما ،وذلك للمرة العاشرة على التوالى .

حيث تم إعتقال الفتيات يوم 5مايو الماضى بعد إحدى المسيرات الرافضة للإنقلاب العسكرى.

ووجهت لهم نيابة الانقلاب تهم ملفقة ، التظاهر بدون تصريح وحمل سلاح والإعتداء على الممتلكات الخاصة والإنضمام لجماعة محظورة .

 

 

*طلاب الحرية يدين اختطاف طلاب جامعة المنصورة قسريًّا

استنكر مرصد طلاب حرية اعتقال قوات أمن الانقلاب مصطفى عيد العزب الطالب بكلية هندسة جامعة المنصورة اعتقالاً تعسفيًا من منزله عقب اقتحامه.
وقال المرصد في تصريح له اليوم عبر الصفحة الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك إن ما تعرض له الطالب يعد انتهاكًا صارخًا لحقوق الإنسان وقوانينها المحلية والدولية، وما نص عليه الدستور المصري في مادته رقم “54أن “الحرية الشخصية حق طبيعي، وهى مصونة لا تُمس، وفيما عدا حالة التلبس، لا يجوز القبض على أحد، أو تفتيشه، أو حبسه، أو تقييد حريته بأي قيد إلا بأمر قضائي مسبب يستلزمه التحقيق.
كما أدان المرصد اختطاف “جهاد الدين محمد” الطالب بكلية التمريض جامعة المنصورة من أحد الشوارع يوم الثلاثاء 1/9/2015 ، واحتجازه بمركز شرطة طلخا دون تحرير أي محضر أو الاعتراف بوجوده داخل القسم.

 

*لا أدوية.. لا شفاطات: القتل البطيء يخنق معتقلي “الحسينية

يتعرض المعتقلون بمركز شرطة “الحسينية” بمحافظة الشرقية، لعملية قتل بالبطيء، في ظل ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان، ولا تتوافر أي مقومات للرعاية الصحية خاصة لأصحاب الأمراض المزمنة.

وكشف أحد أعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين، بمركز شرطة الحسينية، عن تعرضهم للعديد من الانتهاكات الممنهجة ،من منع دخول الطعام، فضلاً عن الأدوية لأصحاب الأمراض المزمنة.

وأضاف عضو هيئة الدفاع أنه “في ظل ارتفاع درجات الحرارة، وتكدس حجرات الاحتجاز الضيقة بالمعتقلين، تمنع أيضًا إدارة السجن دخول المراوح وشفطات الهواء، وهو ما يزيد من معاناة المعتقلين ويعرضهم للقتل بالبطيء”.

وتابع عضو هيئة الدفاع عن المعتقلين أن إدارة مركز الشرطة تقوم بعمليات تعذيب ممنهج وضرب مبرح للمعتقلين، فضلاً عن منعهم من دخول دورات المياه ومن يبدي أي اعتراض على ظروف الاحتجاز السيئة والانتهاكات التي تتم بحقهم يتم وضعه في الحبس الانفرادي.

من جانبهم حمل أسر المعتقلين، مأمور مركز شرطة الحسينية ومدير أمن الشرقية ووزير الداخلية بحكومة الانقلاب المسئولية الكاملة عن سلامة وصحة ذويهم، وناشدوا منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان بالتدخل وتوثيق هذه الجرائم ،لرفع الظلم الواقع على ذويهم وإنقاذهم من القتل البطيء، داخل مقار الاحتجاز اللا آدمية. 

 

 

*أمن الانقلاب يختطف نائب رئيس بنك مصر بالأقصر من الشارع

اختطفت قوات أمن الانقلاب جابر أحمد محمد محمود نائب رئيس بنك مصر فرع الأقصر والشهير بـ”جابر الهبول” من أحد شوارع الغردقة اليوم السبت.
يذكر أن قوات أمن الانقلاب كانت قد اعتقلت الهبول قبل ذلك 3 مرات قبل أن تبرئه النيابة من جميع التهم الملفقة له لعدم كفاية الأدلة.

 

*أهالي كرداسة لمحافظ الجيزة الانقلابي: احنا مش عايشين

أحرج أهالي مركز كرداسة بمحافظة الجيزة، محافظ الانقلاب خالد العادلي، بعدما زعم وجود جميع الخدمات بالمنطقة.

جاء ذلك خلال لقاء العادلي وعددًا من ممثلي مركز كرداسة، اليوم السبت، الذين أكدوا له، أنهم شبه ميتين، بسبب انهيار البنية التحتية للمنطقة، وعدم وجود صرف صحي أو مكاتب تموين لهم، فضلاً عن مجاورة مدارس أبنائهم للمقابر.

وأضافوا أن المركز يعاني من عدم وجود مستشفى صحي لاستقبال المواطنين، كما أكدوا أن قرية “ناهيا” غارقة في الصرف الصحي، فضلاً عن القمامة المنتشرة بجميع الشوارع

 

*تعديل وزاري مرتقب يتضمن خروج عدد من الوزراء من بينهم وزير التربية والتعليم

أعلنت مصادر مطلعة داخل مجلس الوزراء أن هناك تعديلاً وزارياً جديداً جاهزاً وينتظر قرار عبد الفتاح السيسي بالموافقة على على إعتماد هذا التشكيل الوزاري الجديد.

وكشفت تلك المصادر أن الوزراء الذين سيخرجون من الوزارة طبقاً للتعديل الوزاري الجديد هم :-

 

1- وزير التربية والتعليم.

2- وزير القوي العاملة والهجرة.

3- وزير الزراعة واستصلاح الأراضي.

4- وزير الموارد المائية والري.

5- وزير الثقافة.

6- وزير البيئة.

وقد أكد المصدر إلى أن التعديل الوزاري المرتقب سيشمل عدد من الوزراء الأخرين في المجموعة الاقتصادية وأن هذا التعديل الوزاري المرتقب لعدة أسباب منها:-

1- إرتباك الأداء داخل الوزارات الخاضعة للتعديل وتفاقم المشكلات.

2- استياء المواطنين من أداء هذه الوزارات الخدمية.

كما أكد المصدر على استحداث وزارتين وهما وزارة رعاية المصريين بالخارج ووزارة المشروعات الصغيرة.

 

 

*أمن جامعة طنطا يعتدي على طلاب التمريض لاعتراضهم على المحسوبية

اعتدى الأمن الإداري بكلية التمريض جامعة طنطا اليوم بالضرب على الفتيات والطلاب المتفوقين لاعتراضهم على المحسوبية والوساطة في قبولهم بالكلية؛ الأمر الذي أثار غضبهم واستياءهم.

كان الطلاب والطالبات المتخرجون من المعهد الفني الصحي شعبة التمريض ومعهد التمريض قد نظموا وقفة احتجاجية أمام مبنى كلية التمريض اعتراضًا على عدم قبولهم بالكلية، وقام الأمن الإداري بالتعامل معهم بكل قسوة وبصورة وحشية

 

 

*بالأسماء.. تأجيل محاكمة 23 في أحداث السفارة “الثانية” لـ5 أكتوبر

قررت محكمة جنايات القاهرة، والمنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار “محمد ناجي شحاتة”، تأجيل محاكمة 23 من رافضي انقلاب العسكر، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”أحداث السفارة الأمريكية الثانية”، لجلسة 5 أكتوبر.

وقررت الحكمة بأنه على النيابة إعلام اللجنة الفنية، واستلام الأحراز من سكرتير الجلسة ،لنسخ صور مطلوبة من الدفاع ذلك بعد سداد الرسم ، كما كلفت النيابة التحري عن الشاهدين الوارد اسمهما بجلسة اليوم.

ولفقت نيابة الانقلاب للواردة أسماؤهم بالقضية عدة تهم؛ منها التجمهر وتعريض السلم العام للخطر، وقتل عمرو عيد عبد النبي”، الطالب في الجامعة العمالية والذي لقي مصرعه في ميدان التحرير، والإتلاف العمدي، وتخريب مبان مخصصة للنفع العام، وتعطيل القوانين، وحيازتهم أسلحة واستعراضهم القوة وإرهابهم المواطنين.
وتشمل القضية كلاً من:
1-
عبدالسلام شعيب
2-
محمد عبدالحكيم
3-
صبري إبراهيم
4-
محمد ممدوح سعيد
5-
محمد أبو بكر
6-
إبراهيم فرج
7-
خالد صالح
8-
زكريا محمد عزت
9-
علي عبدالرازق
10-
وحيد جمعة
11-
أسامة أنس
12-
جمعة إبراهيم
13-
محمد محمود
14-
هشام صبري
15-
عبدالله يونس “مفرج عنه
16-
جمال الدين عبد الباقي “مفرج عنه
17-
أحمد صلاح “مفرج عنه
18-
أحمد محمود “مفرج عنه
19-
إبراهيم إبراهيم “محبوس
20-
سيد صابر “مفرج عنه
21-
أحمد حمودة “محبوس
22-
آخرين

 

*الأحد.. إضراب 300 مأمورية ضرائب بالجمهورية استعدادًا لمليوينة الفسطاط

تنظم أكثر من 300 مأمورية ضرائب على مستوى الجمهورية وقفات احتجاجية تضامنية استعدادًا لمليونية “الفسطاط” المقرر إقامتها يوم 12 سبتمبر الجاري بحضور عدد من النقابات المهنية والعمالية والشخصيات العامة، رفضًا لقانون الخدمة الانقلابي” الجديد.
كانت اللجنة التنظيمية والنقابة المستقلة للعاملين بمصلحة الضرائب قد أعلنت بدء تنظيم وقفات احتجاجية أمام مقار المأموريات والمأموريات الضريبية التابعة لمصلحة الضرائب، بدءًا من غد الأحد المقبل، والتوجه بعد مواعيد العمل الرسمية لمبنى “الضرائب” بشارع حسين حجازي بالقاهرة.
وأعلنت فاطمة فؤاد، رئيسة نقابة العاملين بالضرائب، اتخاذ خطوات تصعيدية لإعلان الإصرار على رفض القانون والمطالبة بتأجيله لحين عرضه على مجلس النواب، معلنةً الاستعداد تدريجيًّا للمليونية، لوقف قرار تطبيق القانون وإقالة هاني قدري، وزير المالية، في حكومة الانقلاب، والذي اتهموه بأنه لا يقف إلى جوار الموظفين بالمصالح التابعة لتحقيق مطالبهم المشروعة.
جدير بالذكر أن إبراهيم محلب رئيس وزراء الانقلاب تجاهل ممثلي النقابات الأسبوع الماضي، وهو ما دعا ممثلي مصلحتي الضرائب والجمارك للتصعيد يدًا واحدة ضد حكومة الانقلاب.

 

 

*بلومبيرج : الجنيه المصري يتجه لخسائر جديدة و السوق السوداء تنتعش

ذكرت شبكة ” بلومبرج” الإخبارية الأمريكية المعنية بالشأن الاقتصادي أن مصر ربما تلحق بركب الدول التي اضطرت إلى خفض سعر عملاتها المحلية مثل كازاخستان وفيتنام جراء قيام الصين بخفض سعر عملتها ” اليوان” في الـ 11 من أغسطس المنصرم.

 وقالت الشبكة في تقرير على موقعها الإلكتروني إن التجار مقتنعون تماما بأن مصر لن تقاوم الضغوط التي ستدفعها حتما إلى خفض سعر الجنية ولفترة طويلة.

 وأضافت الشبكة أن السوق السوداء للدولار بدأ يعاود الظهور مجددا في شوارع القاهرة وذلك للمرة الأولى منذ أبريل الماضي، ما يدل على أن المستثمرين والشركات تراهن على أن سعر الصرف الرسمي ( 7.83 للدولار) لم يعد يمثل قيمته الحقيقية.

 وتشير العقود الآجلة إلى تراجع نسبته 20% في الشهور الـ 12 المقبلة وكذا تداول الأسهم المدرجة في الخارج بانخفاض نسبته 12% عن الأسعار المحلية.

وأكد التقرير على أن مصر التي أقدمت على خفض سعر عملتها المحلية مرتين في 2015 لا يمكنها تحمل فقدان القدرة التنافسية للصادرات في الوقت الذي تسعى فيه لتعزيز احتياطها من النقد الأجنبي الذي شهد تناقصا حادا بأكثر من النصف في أعقاب ثورة الـ 25 من يناير 2011

وقال عمر الشنيطي العضو المنتدب في بنك ” مالتيبلز جروب” الاستثماري الذي يتخذ من القاهرة مقرا له:” خفض الصين لسعر اليوان يدفع الأسواق الناشئة إلى اتخاذ نفس الخطوة للحفاظ على قدرتها التنافسية، ما يجبر مصر هي الأخرى إلى السير في نفس المسار.”

وأردف الشنيطي: ”المستثمرون يرون هذا، جنبا إلى جنب مع زيادة تسييل الدين الحكومي والتعافي البطيء للاستثمارات الأجنبية المباشرة وكذا القطاع السياحي، على أنه أسباب لإضعاف الجنيه.”

مغامرة غير محسوبة

حافظ البنك المركزي المصري على الربط القوي لسعر الجنيه بالدولار لمدة ثلاثة شهور في الوقت الذي يكافح فيه لتقليص مستويات التضخم في بلد يعيش نصف عدد سكانه تقريبا تحت أو بالقرب من خط الفقر.

وتخاطر تلك الاستراتيجية بزيادة العجز التجاري المتسع بالفعل- تستورد مصر ثلاثة أضعاف ما تصدره تقريبا- وهروب الاستثمارات الأجنبية.

ومنذ خفض اليوان، شهدت العملات في الأسواق الناشئة بعض الاضطرابات. فقد فقد كل من ” الريال” البرازيلي و”الروبل” الروسي و ” البيزو” الكولومبي 7% على الأقل من قيمتها، مما يضيف بالطبع من الضغوط على العملات الأخرى، ومن بينها بالطبع الجنيه المصري.

وبلغ سعر تداول العقود الآجلة للجنيه المصري ( عام واحد) 9.775 في الـ 2 من سبتمبر الجاري، في حين سجل 10.125 في الـ 24 من الشهر الفائت، في أقل توقع منذ أن بدأت ” بلومبرج” في تتبع البيانات في العام 2007.

 

السوق السوداء

شهدت شوارع القاهرة تداول الدولار خارج البنوك عند 8،033 جنيهات، بانخفاض نسبته 2.5% مقارنة بالقيمة الرسمية للجنيه ( 7.83). وتعد تلك هي المرة الأولى منذ أبريل الماضي الذي انحرف فيه السعر غير الرسمي عن النطاق الذي وافق عليه البنك المركزي.

وأقدم المستثمرون الأجانب على بيع كل الدين الحكومي المحلي تقريبا البالغ قيمته 10 مليار دولار والذي كانوا يمتلكونه قبل ثورة يناير.

وأسهمت حزمة الإصلاحات التي أدخلها الرئيس عبد الفتاح السيسي- من بينها خفض الدعم وتدفق مليارات الدولارات من الحلفاء الخليجيين في تعزيز النمو الاقتصادي، على الرغم من أنه لم يصل بعد إلى المستويات التي كان عليها قبل الثورة.

وخفض البنك المركزي سعر الجنيه مرتين هذا العام، كان أخرها في يوليو الماضي. وتراجعت العملة المحلية بنسبة 8.7% في 2015، مسجلة أعلى انخفاض في الشرق الأوسط بعد ” الدينار” الجزائري و”الريال” الإيراني.

 

 

*”إسورة حديد” حملة نسائية لفضح انتهاكات العسكر ضد المعتقلات

تنطلق اليوم حملة ‫”إسورة حديد” وهي حملة خاصة بالمعتقلات في سجون العسكر والذي تجاوز عددهن ٩١ معتقلة يعانون أشد المعاناة

ويقول القائمون على الحملة، أن سبب اختيار الاسم، هو استنكارهم لاحتجاز البنات قائلين :”بدلا من أن يكرمهم وطنهم باساور من ذهب كرمهن بأساور من الحديد تدمي أيديهن وتنتهك أعراضهن وكرامتهن وحريتهن“.

وقال القائمون أن هناك 4 جهات تشارك بالفعل في الحملة وهي :

١التحالف الثوري لنساء مصر

٢نساء ضد الانقلاب

٣طلاب الاخوان المسلمين

٤شباب ضد الانقلاب .

وأكدو على أن أهداف الحملة هي، فضح الانقلاب في الداخل والخارج وممارساته تجاه بنات مصر، والتعريف بقضية البنات المعتقلين، وكشف الانتهاكات التى تيعرضن لها في السجون على يد الشرطة وبمساعدة القضاء، مع إبراز الحالات الانسانية والمرضية.

 

 

*100 معتقل بقسم شرطة كفر سعد يموتون عطشا بعد منع إدارة القسم المياه عنهم

قال أهالى المعتقلين بقسم شرطة مركز دمياط أن إدارة القسم تمنع مياه الشرب عن المعتقلين فى الزنازين ،ولاتسمح لهم إلا بالقليل الذى لا يكفى الشرب ولا يستطيعون الإستحمام أو غسل ملابسهم .
وأكد الأهالى أن منع المياه بعلم وتحريض من مأمور القسم عن معتقلين يتجاوز عددهم المائة معتقل كلهم حبس إحتياطى على ذمة قضايا ملفقة .

 

*في ظل الانقلاب .. مدارس تمنح فقط لأبناء “الضباط والقضاة” خصم 10% من المصروفات!

كشف أحد رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” ويدعى محمد نبيل، أنه أثناء تقديم أوراق إبنه في إحدى المدارس المعروفة على مستوى مصر، ولها فرع فى طنطا، كان معه شخص آخر يقدم لإبنه أيضًا، ووجهت  لهم الإدارة  أسئلة عن وظائفهم.

 وتابع:”فكان سؤالي هى الوظيفة تفرق فى التقديم للطفل؟، قالى لا بس عشان لو حضراتكم من السادة “الظباط او وكلاء النيابة” فى خصم 10 % .

ويأتي ذلك في الوقت الذي قرر فيه المجلس الأعلى للجامعات إستثناء أبناء القضاة والضباط من ضوابط التوزيع الجفرافي للجامعات، تحت مسمى “إعتبارات قومية“. 

 

 

*اقتحام “التبين” والسفارة وأحداث كرداسة.. أمام محاكم الانقلاب اليوم

تواصل سلطات الانقلاب العسكري محاكمة ثورة 25 يناير ومؤيدي الشرعية، وتنظر محكمة جنايات جنوب القاهرة المنعقدة بأكادمية الشرطة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، محاكمة 49 من رافضي انقلاب العسكر بهزلية “اقتحام قسم التبين”، عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة.

ولفقت نيابة الانقلاب للواردة أسماؤهم في القضية عددًا من التهم منها التجمهر والبلطجة والشروع في قتل عدد من ضباط وأفراد أمن قسم التبين، وإضرام النيران بمبنى القسم وحرق محتوياته ومحاولة تهريب المسجونين، وحيازة وإحراز أسلحة نارية وبيضاء والانضمام إلى جماعة على خلاف القانون.

وتضم القضية كلا من

1- جمال عادل عبد الخالق مازن 2- صبحى قرنى 3- محمد حمودة 4- محمود زين محمد شرف 5- خالد عيد منصور محمد 6- سيد أبو سريع صابر عبد الفضيل 7- سيد سعد عبد الخالق عبد القادر 8- منصور أحمد عبد اللطيف حسن 9- ربيع عبد الجواد 10- إبراهيم حسن 11- محمد قدرى ثابت محمد 12- عمرو محمود سلامة مسعود 13- أحمد عبد الرحمن أبو سريع محمد 14- حسام سعد رمضان 15- محمود عبد الغفار عفيفى 16- أحمد يسرى أحمد عبد الحليم 17- عبد الفضيل محمد عبد الفضيل 18- رجب عبد الغفار محمد عبد النبى 19- محمد أبو زيد عبد العزيز 20- ياسر محمد إبراهيم عبد الصمد 21- أيمن ربيع أمين عبد الجواد 22- محمد عبد الوهاب جبر محمد 23- أيمن عبد الفتاح عوض عطية 24- عبد الله محمد السيد 25- محمد سعد أنور زايد 26- حازم محسن على مصطفى 27- محمد سعد رمضان محمد 28- رجب عيد إبراهيم عبد الصمد 29- إبراهيم يوسف محمد 30- سيد عبد الفضيل حسين 31- أسامة أحمد السباعى السمرى 32- الحسينى أحمد متولى على طه 33- محمد جمعة هندواى 34- معتز عبد المعطى على 35- خالد سمير رمضان محمد 36- عبد العظيم سعد عتريس أبو النيل 37- محمد عبد الحميد أحمد 38- حسن حامد محمد عبد السميع 39- عبد الرحمن محمود عبده 40- أسامة إبراهيم حامد 41- رضا سمير رمضان 42- تامر ممدوح مأمون 43- جمال ربيع صبيح عبد الغنى 44- رضا عبد الفتاح غريب محب 45- على أبو سريع صابر 46- إبراهيم فرج عبد الدايم 47- مسلم محمد مسلم 48- أمين الهادى عبد العزيز 49- أحمد عكاشة بحور.

أيضًا تستكمل محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، نظر محاكمة 23 من رافضي انقلاب العسكر في القضية رقم 7328 لسنة 2013 المعروفة إعلاميًا بقضية أحداث السفارة الأمريكية الثانية التي وقعت يوم 22 يوليو 2013، في محيط السفارة الأمريكية لسماع باقي شهود الإثبات.

ولفقت نيابة الانقلاب للواردة أسماؤهم بالقضية عدة تهم؛ منها التجمهر وتعريض السلم العام للخطر، وقتل عمرو عيد عبد النبي وإصابة الكثيرين، والإتلاف العمدي وتخريب مبان مخصصة للنفع العام وتعطيل القوانين، وحيازتهم أسلحة واستعراضهم القوة وإرهابهم المواطنين.

وتضم القضية كلاً من:
1-
عبدالسلام شعيب
2-
محمد عبدالحكيم
3-
صبري إبراهيم
4-
محمد ممدوح سعيد
5-
محمد أبو بكر
6-
إبراهيم فرج
7-
خالد صالح
8-
زكريا محمد عزت
9-
علي عبدالرازق
10-
وحيد جمعة
11-
أسامة أنس
12-
جمعة إبراهيم
13-
محمد محمود
14-
هشام صبري
15-
عبدالله يونس “مفرج عنه
16-
جمال الدين عبد الباقي “مفرج عنه
17-
أحمد صلاح “مفرج عنه
18-
أحمد محمود “مفرج عنه
19-
إبراهيم إبراهيم “محبوس
20-
سيد صابر “مفرج عنه
21-
أحمد حمودة “محبوس
22- 2
آخرين

وتواصل محكمة جنايات الجيزة، محاكمة رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات هشام جنينة، والصحفية بجريدة الوفد تهاني إبراهيم، ورئيس تحرير الجريدة مجدي سرحان، في قضية اتهامهم بارتكاب جريمة السب والقذف العلني بطريق النشر، بحق وزير العدل الأسبق المستشار عادل عبد الحميد، والتشهير به وبذمته المالية.

وكان المحامي العام الأول لنيابة استئناف القاهرة المستشار زكريا عبد العزيز عثمان، قد سبق أن أمر بإحالة هشام جنينة، والصحفيين المذكورين إلى محكمة الجنايات، في ختام التحقيقات التي باشرها المستشار وائل جمال، رئيس النيابة بإشراف المستشار صلاح دياب، المحامي العام بنيابة استئناف القاهرة.

وذكرت تحقيقات نيابة استئناف القاهرة، أن جريدة الوفد نشرت بتاريخ 29 سبتمبر 2013، موضوعًا صحفيًا تضمن قيام هشام جنينة، بسب وقذف المستشار عادل عبد الحميد، إبان شغله لمنصب وزير العدل، بأن نسب إليه جنينة تقاضيه مبالغ مالية دون وجه حق بالمخالفة للقانون، ونهب والاستيلاء على أموال الدولة حال عمله «الوزير» عضوًا بمجلس إدارة الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات.

وأسندت النيابة إلى المحررة الصحفية قيامها بنشر موضوع صحفي بجريدة الوفد تحت عنوان «إخلع وشاحك يا وزير العدل» جاء به نقلا عن هشام جنينة، أن “وزير العدل تقاضى مبالغ مالية دون وجه حق، وقيام الوزير بإهدار المال العام والاستيلاء عليه وفساد ذمته المالية“.

كما أسندت النيابة إلى مجدي سرحان، تهمة الإخلال بواجبات وظيفته كرئيس للتحرير، بأن سمح بنشر هذا الموضوع الصحفي ولم يباشر اختصاصه الوظيفي من حذف وتعديل المواد التحريرية، على الرغم من مراجعته لهذا التقرير موضوع الاتهام وعرضه عليه.

وتواصل محكمة جنايات الجيزة جلسات إعادة محاكمة 11 من رافضى انقلاب العسكر، فى القضية المعروف إعلاميا بقضية “أحداث كرداسة”، بزعم قتل اللواء نبيل فراج ،مساعد مدير أمن الجيزة عمدًا مع سبق الإصرار والترصد ،بمنطقة كرداسة، ومن المقرر فى جلسة اليوم سماع الشهود ومناقشتهم.

وتأتي إعادة المحاكمة في ضوء الحكم الصادر من محكمة النقض مؤخرًا التي قضت بإلغاء الأحكام الصادرة من محكمة الجنايات في المحاكمة الأولى سواء بالإعدام أو السجن المؤبد.

وكانت محكمة جنايات الجيزة، قد سبق لها وأن قضت بمعاقبة 12 من رافضى انقلاب العسكر بالإعدام شنقا حتى الموت، و شمل الحكم 7 محبوسين احتياطيا (وقتئذ) و 5 آخرين مطلوب ضبطهم ومعاقبة 10 آخرين بالسجن المؤبد لمدة 25 عاما، وببراءة مواطن آخر.

وكانت النيابة العامة قد أسندت إلى الوارد أسمائهم بالقضية عدة تهم ملفقه خلال الفترة من 14 أغسطس وحتى 5 أكتوبر من العام 2013 منها ارتكاب جرائم الإرهاب وتمويله، وإنشاء وإدارة جماعة على خلاف أحكام القانون الغرض منها منع مؤسسات وسلطات الدولة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين.

وتضم القضية كلا من:
اسماء المتهمين: 1- محمد سعيد فرج سعد وشهرته محمد القفص 43 سنة – صاحب محل بقالة 2- مصطفى محمد حمزاوى 29 سنة 3- أحمد محمد محمد الشاهد 33 سنة – محاسب 4- شحات مصطفى محمد وشهرته شحات رشيدة 28 سنة – عامل 5- صهيب محمد نصر الدين فرج الغزلانى 20 سنة – طالب 6- محمد عبد السميع حميدة وشهرته أبو سمية – دبلوم معهد فني 7- صلاح حسن فتحى النحاس 8- عبد الغنى العارف إبراهيم 46 سنة 9- جمال محمد إمبابى إسماعيل وشهرته “خالد” 50 سنة – مقاول 10- أحمد متولى السيد جابر 29 سنة – حاصل على دبلوم فني 11- فرج السيد عبد الحافظ و شهرته فرج الفار 53 سنة

كما يواصل مجلس تأديب القضاة برئاسة المستشار نبيل زكى مرقص،محاكمة المستشار زكريا عبد العزيز، رئيس نادى قضاة مصر السابق، فى الاتهامات الموجهة إليه بالتورط فى وقائع اقتحام مقرات جهاز أمن الدولة المنحل إبان ثورة 25 يناير.

كان المستشار زكريا عبدالعزيز قد أحيل إلى لجنة التأديب والصلاحية، بعدما واجهه قاضى التحقيق المستشار صفاء الدين أباظة، بتهمة الاشتغال بالسياسة، والظهور الإعلامى، والتحريض على اقتحام وحرق مقر أمن الدولة، إبان ثورة 25 يناير وتحديدا فى مارس 2011.

وتستكمل محكمة جنايات المنصورة محاكمة 3 من رافضى انقلاب العسكر وهم: “أحمد ماهر الهنداوي” ، الطالب بكلية الهندسة جامعة المنصورة، و”المعتز بالله غانم”، الطالب بكلية التجارة جامعة المنصورة، وعبد الحميد عبد الفتاح عبد الحميد متولي – 42 سنة” بزعم قتل نجل المستشار “محمود المورلي” نائب رئيس محكمة استئناف القاهرة، والذي قتل أمام جراج منزله في سبتمبر الماضي .

يُذكر أن قوات أمن الانقلاب كانت قد قامت باعتقال الطالب “المعتز بالله غانم” من منزله بشكل تعسفي مخالِف للقانون دون تصريح أو أمر قضائي مسبب بالاعتقال ، وذلك فجر يوم الثلاثاء الموافق 2014/10/7 ، ليتم اقتياده إلى مكان غير معلوم ، حيث تم إخفائه قسريًا لمدة 20 يوما تعرض فيهم للتعذيب الشديد – وذلك وفقًا لما ورد في رسالة أرسلها الطالب من محبسه يروي فيها تفاصيل ما تعرض له من تعذيب – لإجباره على الاعتراف بتهم ملفقه ، وذلك قبل أن يتم عرضه علي النيابة العامة في نوفمبر 2014 .

بينما تم اعتقال الطالب “أحمد ماهر” اعتقالا تعسفيا مخالفا للقانون ، وذلك في يوم صباح يوم الخميس الموافق 2015/2/4 من مطار القاهرة الدولي ، حيث تعرض أيضا للاخفاء القسري لمدة يومين ، تعرض فيهما للتعذيب الشديد بمقر قسم أول المنصورة ، حتى تم عرضه بعدها على النيابة العامة، وإحالته لمحكمة الجنايات في منتصف أبريل الماضي .

وكانت نيابة الانقلاب قد لفقت للوارد أسماؤهم فى القضية عدة تهم منها : القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد ، الانضمام لجماعة محظورة أسست على خلاف القانون ،حيازة سلاح بدون ترخيص ، ومن ثم صدر القرار بحبسهما على ذمة التحقيقات ، حتى تمت إحالتهما في ابريل 2015 إلى محكمة الجنايات

 

*الاعلامي المقرب من السيسي ” ابراهيم عيسى : السعودية صانعة “الإرهاب الإسلامي

اتهم الإعلامي  الانقلابي “ابراهيم عيسي” المقرب من “عبدالفتاح السيسي” ،قائد الانقلاب العسكري، السعودية بأنها صانعة الإرهاب الإسلامي”، زاعما أن “الدم السوري يسيل بسبب الدعم السعودي للوحشية”، وداعيا مصر إلى أن تتخذ موقفا من هذا “الدعم“.

جاء ذلك في مقال عيسى بجريدة “المقال”، التي يرأس تحريرها، في عددها الصادر السبت، تحت عنوان: “الذي يحب السعودية ليواجهها بالحقيقة: كفاية عنادا يغرق سوريا في الخراب والدم“.

وبعد الثناء على السعودية، وتأكيد دورها في المنطقة، قال عيسى: “إن السعودية بلد غير ديمقراطي، ولا توجد داخله معارضة كاشفة أو ناصحة، بل الصوت الوحيد المختلف داخل السعودية هو الصوت الإرهابي المتطرف، على حد قوله.

وتساءل: من إذن يصارح السعودية بالحقيقة؟ من إذن يدفع السعودية لمراجعة سياستها، وموقفها؟

وأجاب: “لا أحد”. وأضاف: “لهذا تستمر السعودية مع اختلاف ملوكها في سياسة شديدة التناقض، وفظيعة النتائج الكارثية“.

واستدرك عيسى: “نعم.. بينما للسعودية دور داعم اقتصاديا – لا يمكن إنكاره – في فلسطين ومصر ولبنان وغيرها من الدول، وللسعودية موقف مذهل في القوة والصلابة والعظمة مع مصر في  ثلاثين يونيو، إذ بالسعودية نفسها هي صانعة ظاهرة “الإرهاب الإسلامي” منذ مولت نشر الفكر الوهابي إلى أنحاء الأرض كافة، وهو فكر ضيق ومتعصب ومتشدد”، وفق قوله على حد تعبيره في المقال .

وأضاف: “ثم هي من مولت، وصنعت على عينها بالمشاركة مع المخابرات الأمريكية، ظاهرة المجاهدين العرب في أفغانستان، وأدخلت العرب عصرا بشعا من الإرهاب، متدخلة في شؤون دول أخرى، مستخدمة الدين في معركة لصالح أمريكا“.

واتهم عيسى السعودية بأنها “مولت بالمليارات منظمات وجمعيات خيرية ودعوية وإغاثية كانت هي قلب الإرهاب في العالم كله، وهي الآن تدعم المعارضة المسلحة التي تحولت إلى “جبهة النصرة”، وهي ممثلة تنظيم القاعدة في سوريا والجماعات الإسلامية التي اندمجت في داعش الوحشية”، بحسب مزاعمه.

وأضاف: “وهي -بأموالها وموقفها السياسي الذي تقول إنه انتصار للشعب السوري – قتلت وهجرت الشعب السوري، ودمر مأجوروها سوريا.. تشاركهم في هذا طبعا إمارة قطر، ومجنون إسطنبول العثماني“.

وقال عيسى: “السعودية تريد الإطاحة ببشار الأسد، وأرجوكم: لا تقولوا لي لأنه غير ديمقراطي، فلا أحد في الخليج ديمقراطي كي يدافع عن الديمقراطية، أو لأنه قتل شعبه، على أساس -مثلا- أن المعارضة السورية لم تقتل شعبها، ولا تقولوا إنه سبب ملايين اللاجئين السوريين“.

وتابع: “العالم كله يعرف أن هؤلاء الملايين كانوا في بيوتهم طيلة حكم الأسد، ولم يهاجروا إلا لتحويل ثورتهم إلى حرب وإرهاب قذر من هؤلاء الذين تدعمونهم، فضلا عن أنه -للأسف- لم يسكن العرب في خيام اللاجئين إلأ عندما سقطت الديكتاتوريات العربية في سوريا واليمن وليبيا حتى انقضت على هذه البلاد جماعات إسلامية الوهابي الإرهابي“.

واستطرد: “وللآن لم تتمكن السعودية من إسقاط بشار، لكنها على عكس العالم كله ترفض الاعتراف بحقيقة فشلها، وأن الإنقاذ الوحيد لسوريا أن يتفاوض الطرفان للمشاركة في حكم انتقالي ينقذ البلد من الخراب“.

وأضاف أنه برغم أن قسما كبيرا من المعارضة السورية يوافق على وجود الأسد بشكل مؤقت وانتقالي فإن السعودية ترفض وتزعم أن المعارضة السورية لن تتنازل عن إسقاط الأسد.

وتابع: “طبعا هي تقصد معارضة الأسد العميلة الممولة منها ومن تركيا ومعارضة الأسد الوحشية من داعش والنصرة، ومن ثم فالذي يجعل الدم السوري يسيل حتى الآن، والبلد يتخرب هو هذا الدعم السعودي للوحشية”، وفق قوله.

واختتم عيسى مقاله بالتحريض على السعودية بالقول: “هنا يجب أن يكون لمصر موقف، على الأقل موقف المصارحة، والمكاشفة.. كده كفاية فعلا، على حد تعبيره.

ويقول مراقبون أن إبراهيم عيسى هو أحد أبرز الأذرع الإعلامية للسيسي، وكثيرا ما اُستخدم كأداة لتمرير بعض سياسياته، وقوانينه، وتهيئة الرأي العام لإجراءاته المختلفة، ومن بينها كونه “مخلب قط” لابتزاز الدول العربية، والضغط عليها، كي تلتزم بالسياسات المصرية، كما هو الحال، بالنسبة لهذا المقال.

 

فنكوش العاصمة الإدارية الجديدة بعد فنكوش التفريعة الجديدة. . الاثنين 10 أغسطس. . السيسي وفساد العسكر والجباية

تفريعة وليست قناة

تفريعة وليست قناة

تفريعة السيسي الفنكوش

تفريعة السيسي الفنكوش

تفريعة ايرادات تفريعة خدعة تفريعة خدعة2 تفريعة فشنك تفريعة فشنك1فنكوش العاصمة الإدارية الجديدة بعد فنكوش التفريعة الجديدة. . الاثنين 10 أغسطس. . السيسي وفساد العسكر والجباية

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*محكمة الجنايات ترجئ الحكم على محمد الظواهري وتقضي بالإعدام على عشرة آخرين

أجلت محكمة جنايات مصرية الاثنين محاكمة شقيق أيمن الظواهري، زعيم تنظيم القاعدة إلى شهر أيلول/سبتمبر المقبل، في حين حكمت بالإعدام على 10 آخرين بتهمة تكوين تنظيم إرهابي يرتبط بالقاعدة وبالتحريض على القتل، وفق ما نقل مسؤول قضائي.
أفاد مسؤول في محكمة جنايات مصرية، أنه أرجئ الحكم على محمد الظواهري شقيق زعيم تنظيم القاعدة في حين قضت المحكمة بإعدام عشرة متهمين آخرين بتهمة “تكوين تنظيم إرهابي مرتبط بالقاعدة“.
وجاء في قرار الإحالة للمحاكمة أن تحقيقات النيابة كشفت أن الظواهري وقادة بارزين آخرين دربوا أعضاء التنظيم فكريا وعسكريا على استخدام الأسلحة وصنع المتفجرات وزرع القنابل في أماكن سرية في محافظة الشرقية، بدلتا النيل، وحي المطرية وضاحية 6 أكتوبر في القاهرة.
وتصدر الأحكام النهائية بحق محمد الظواهري (64 عاما) القيادي السابق في تنظيم الجهاد المصري وشقيق أيمن الظواهري زعيم تنظيم القاعدة وعشرات آخرين في 27 أيلول/سبتمبر المقبل.
ويحاكم في هذه القضية 52 متهما مسجونا بينهم الظواهري و13 متهما فارا. وتوفي 3 متهمين بينهم نبيل المغربي القيادي السابق في حركة الجهاد الذي قضى نتيجة أزمة صحية أثناء سجنه.

 

*محامى أبو العلا ماضى: إجراءات إخلاء سبيل موكلى.. ستبدأ صباح الغد

قال أحمد أبو العلا ماضى، محامى المهندس أبو العلا ماضى، والمخلى سبيله منذ قليل، من محكمة جنايات الجيزة على ذمة قضية بين السرايات، إن النيابة لن تستأنف على قرار إخلاء سبيل موكله لأنه لا يجوز الاستئناف عليه.

وأضاف ماضى فى تصريحات صحفية ،  أن موكله أصبح مخلى سبيله بشكل نهائى وسنقوم باتخاذ الإجراءات اللازمة لخروجه من الحبس، لأنه لا يوجد لديه قضايا أخرى محبوس على ذمتها.

وأشار ماضى إلى أن موكله قضى مدة الحبس الاحتياطى المقررة قانونًا وهى سنتان، وإخلاء سبيله جاء بناءً على ذلك، وليس لديه قضايا أخرى، وأن إجراءات إخلاء سبيله ستبدأ صباح الغد.

وقال أحمد ماهر أمين شباب حزب الوسط، إنه من المقرر أن تتلقى مصلحة السجون الصيغة التنفيذية من الحكم الصادر من الدائرة العاشرة بمحكمة جنوب الجيزة والتى تضمنت قبول الاستئناف المقدم من رئيس حزب الوسط بضمان محل إقامته.

 

*تفاصيل قرار إخلاء سبيل أبو العلا ماضي في “أحداث بين السرايات”

أخلت الدائرة العاشرة بمحكمة جنايات الجيزة، الاثنين، سبيل أبوالعلا ماضى، رئيس حزب الوسط، بضمان محل إقامته، في قضية اتهامه بالتحريض على أحداث العنف، وقتل المتظاهرين بمحيط جامعة القاهرة وميدان النهضة ومنطقة بين السرايات، التي راح ضحيتها 23 شخصًا، وإصابة العشرات، خلال أحداث العنف التي دارت بين الاهالى وقوات الأمن، قبل خطاب ، للرئيس محمد مرسى.

صدر القرار، برئاسة المستشار مصطفى أبوطالب، وحضر «ماضى»، إلى مقر المحكمة، بميدان الجيزة، وسط حراسات أمنية مشدّدة.

ودفع أحمد أبوالعلا ماضى، نجل المتهم والدفاع عنه، أمام هيئة المحكمة، بانتهاء فترة الحبس الاحتياطى لوالده، المحبوس احتياطيًا، منذ أكثر من عامين، ودفع بذلك أمام هيئة المحكمة، التي أصدرت قرارها المتقدم.

وكان دفاع «ماضى»، قد تقدم بـ5 طلبات للاستئناف على استمرار حبس رئيس حزب الوسط، على ذمة القضية، وبالفعل قبلت محكمة الجنايات في شهر أبريل من العام الماضى، طلب الاستئناف، وأخلت سبيل المتهم بكفالة 10 آلاف جنيه، إلا أن نيابة قسم الجيزة طعنت على القرار، وقبلت المحكمة قرارها، وقررت استمرار حبس المتهم على ذمة القضية.

من جهتها، قالت مصادر قضائية، إن النيابة العامة دفعت بضرورة الحبس الاحتياطى للمتهم، خشية هروب المتهم، والإضرار بالأمن القومى للبلاد، فضلاً عن أن القضية «بين السرايات» لا تزال قيد التحقيقات، ولم تتم إحالتها إلى محكمة الجنايات، ويمكن التلاعب بالأدلة والبراهين وأخذ الاحتياطات اللازمة لطمس أدلة بعينها.

يذكر أن أبوالعلا ماضي ، متهم في قضية واحدة، هي التي أخلى سبيله على ذمتها.

وكانت محكمة الجنايات بالجيزة، قد أخلت سبيل كلا من حلمى الجزار، عضو حزب الحرية والعدالة «المنحل»، ومحمد العمدة، النائب البرلمانى السابق، ورشاد البيومى، عضو مكتب إرشاد جماعة الإخوان، وعبدالمنعم عبدالمقصود، محامى الجماعة، على ذمة القضية.

ويُحاكم في القضية، كلا من «محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان، ونائبه خيرت الشاطر، ومحمد البلتاجى، عضو حزب الحرية والعدالة (المنحل)، وحازم أبوإسماعيل، مؤسس حزب الراية الإسلامى، عصام سلطان، نائب رئيس حزب الوسط، وآخرين من القيادات الوسطى بالجماعة”.

 

 

*مجهولون يشعلون النيران في “بنك التعمير والاسكان” بشارع الهرم

مجهولون يشعلون النيران في “بنك التعمير والاسكان” بمنطقة “سهل حمزة” في شارع الهرم الرئيسي.

 

*التحفظ على أموال 16 مستشفى خيرية بزعم تبعيتها للإخوان فى 5 محافظات

قررت لجنة حصر أموال الإخوان التحفظ على أموال 16 مستشفى بزعم انها تابعة لجماعة الإخوان المسلمين فى 5 محافظات.

 

*إضراب معتقلى “فرق أمن دمنهور” عن الطعام والزيارات احتجاجا على سوء المعاملة

بدأ العشرات من المعتقلين بمعسكر فرق الأمن بدمنهور، صباح اليوم الإثنين، إضرابا عن الطعام والخروج للزيارات، احتجاجا على “المعاملة السيئة“.
أرجع أهالي بعض المعتقلين أسباب الإضراب إلى منع إدارة الحجز خروج أبنائهم إلى التريض، بالإضافة إلى الانقطاع المستمر للمياه والكهرباء، وفصل شفاطات الهواء بصورة شبة دائمة، واستمرار التضييق على المعتقلين أثناء إجراءات الزيارة.
في السياق ذاته، أكدت مصادر حقوقية وجود حالات مريضة بأمراض كالسكر والخراجات السكرية والانسداد المعوي ومرضى القلب وحالات التشنجات العصبية، مما يعرض حياة المعتقلين للخطر الشديد.

 

*حزب التجمع يطالب بتمثيل اليهود والبهائيين و الشيعة في البرلمان و إلغاء الديانة من البطاقة

طالب الدكتور طاهر سلامة مسئول ملف المواطنة بحزب التجمع بإزالة خانة الديانة من بطاقة الرقم القومى، وفرض كوتة من داخل الأحزاب السياسية المشاركة بالانتخابات البرلمانية المرتقبة، بالاتفاق، لتمثيل الأقليات الدينية والعرقية، ومنهم اليهود الشيعة والبهائيين.

 وأوضح طاهر فى تصريح صحفي أن الأقليات لديهم قيادات لديها من الكفاءة ما يؤهلها لتأدية دور قوى وفعال داخل المجلس للدفاع عن الأقليات، وحتى لا تأتى تشريعات فى غياب ممثلى الأقليات أنفسهم. كما أوصى الدكتور طاهر سلامة مسئول ملف المواطنة بحزب التجمع المجلس القومى للمرأة بتزكية ماجدة شحاتة هارون رئيس الطائفة اليهودية بمصر للتعيين بمجلس النواب، قائلا “فهى تمتلك من الوطنية والشهامة المصرية ما يكفى لأن تكون نائبة بالبرلمان”.

 

 

 

*البحيرة: نقل العشرات من معتقلي “الكوم الأخضر” للمستشفي بسبب إصابتهم بالاختناق

نُقل العشرات من المحتجزين بنقطة شرطة الكوم الأخضر بمركز حوش عيسي بمحافظة البحيرة، منذ قليل، إلى المستشفى، إثر إصابتهم بحالات اختناق وإغماء جراء سوء التهوية.
يذكر أن أهالي المعتقلين يشتكون من احتجاز أبنائهم داخل غرفة لا تتجاوز مساحتها 6 أمتار، في ظل تواجد 20 معتقلاً بداخلها.
وأوضح الأهالي أن ذويهم لا يستطيعون النوم إلا بعد تقسيم أنفسهم إلي مجموعات”؛ نظرا لضيق المكان، بالإضافة إلى إصابة معظمهم بأمراض جلدية وتنفسية نتيجة سوء التهوية.
وأشاروا إلى تعرضهم للإهانة والإذلال المتعمد أثناء زيارتهم لأبنائهم، ومنع إدخال معظم محتويات الزيارة، مطالبين في الوقت ذاته المنظمات الحقوقية والإنسانية بتسليط الضوء على معاناة ذويهم.
ولفت الأهالي إلي تواجد بعض المعتقلين الذين يعانون من أمراض مزمنة تحتاج إلى رعاية صحية دائمة، في ظل منع إدارة القسم دخول أى أدوية إليهم، مما أدى إلى تدهور حالتهم الصحية.

 

 

*إصابة 3 بينهم ضابط في انفجار بمحيط محكمة مصر الجديدة

انفجرت قنبلة أمام كشك مرور بالقرب من محكمة مصر الجديدة بشارع أبو بكر الصديق، فيما وصلت3 سيارات إسعاف إلى مكان الانفجار

وأكد شهود العيان على إصابة 3 بينهم ضابط شرطة، فيما قامت قوات الأمن المكلفة بتأمين محكمة مصر الجديدة بإغلاق كافة الشوارع المؤدية إلى المحكمة بالحواجز الحديدية.

 

*أيمن أبو قمصان”.. قصة مواطن مظلوم بالدقهلية ينتظر رد المفتي على إعدامه

فى مصر يُختطف المواطن ويُجبر على الاعتراف بجريمة لم يفعلها، 24 شخصا تم تلفيق تهم لهم، أبرزها قتل النقيب “عبد الله المتولي” حارس عضو اليمين في هيئة محاكمة الرئيس محمد مرسي، في قضية عُرفت إعلاميا بـ”قتل الحارس”، ليتم إحالة أوراق 10 منهم إلى المُفتي، في 9 يوليو الماضي، للنظر في أمر إعدامهم، وتحديد جلسة النطق بالحكم في 3 سبتمبر القادم.
ضمن كل هؤلاء أب لخمسة أطفال هو” أيمن محمد أبو القمصان”، كان يعمل عضوا في مجلس إدارة إحدى شركات النقل الداخلي في المنصورة، ويُعد العائل الوحيد لأسرته، عُرف عنه الخلق الطيب والسمعة الحسنة، كما أنه من البارزين فى العمل الخدمي بقريته.
اختطفت قوات الداخلية “أبو القمصان” فى الرابع من مارس العام الماضي، ليتعرض للإخفاء القسري لمدة أسبوع، لم تعلم حينها أسرته أى شىء عنه، ثم عُثر عليه بعد ذلك فى مركز شرطة “طلخا”، بعد أن تعرض لشتى أنواع التعذيب البدني والنفسي لُيجبر على الاعتراف بالتهم الملفقة إليه، ثم تم ترحيله لسجن طره ليتم بعد ذلك تحويل أورقه إلى المفتى.
المُحال أوراقهم إلى المفتي حضوريا بتلك القضية هم: “خالد عسكر، إبراهيم يحيى عزب، أحمد الوليد الشال، محمود ممدوح وهبة، عبد الرحمن عطية، باسم الخريبي، محمد العدوي، أحمد دبور، أيمن أبو القمصان“.

 

*بعد هروب الشركة الإماراتية.. العسكر ينفذون “فنكوش العاصمة الجديدة

قرر عسكر الانقلاب الاستحواذ على تنفيذ مشروع “فنكوش العاصمة الإدارية الجديدة”؛ استمرارا لفرض سيطرته على المشاريع الحكومية، عقب هروب الشركة الإمارتية المنفذة لها، بعد خوفها من فشل المشروع الانقلابى الوهمى.
وكشفت مصادر، اليوم الإثنين، أن شركة “العبار” الإماراتية قررت الهروب من تنفيذ المدينة، وأن الإدارة الهندسية للقوات المسلحة، بدأت وضع تصور آخر للمشروع بمشاركة من شركات إنشائية من الباطن.
وأضافت المصادر أن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى، طالب بأن يكون التمويل عبر أسهم في البورصة، وطرح شهادات استثمار للمواطنين؛ تشبها بمشروع “فنكوش قناة السويس الجديدة” والذى افتتح منذ أيام.

 

 

*بعد افتتاح تفريعة القناة : “مالية الانقلاب” تقترض 7.5 مليار ات جنيه لسد عجز الموازنة

كشف البنك المركزي المصري،اليوم الأحد، أن وزارة المالية في حكومة الانقلاب، اقترضت منه 7.5 مليارات جنيه عبر طرح أذون خزانة.

 وقال بيان صادر عن البنك المركزي -نشر على موقعه الرسمي-: إن قيمة الطرح الأول لأذون الخزانة بلغت 3 مليارات جنيه (388 مليون دولار)، لأجل 91 يومًا، بينما بلغت قيمة الطرح الثاني 4.5 مليارات جنيه (582 مليون دولار)، لأجل 273 يومًا.

 وتتوقع مالية الانقلاب، أن يبلغ العجز الكلي في الموازنة العامة للدولة، بنهاية العام المالي الجاري 2015/ 2016، نحو 251.1 مليار جنيه (32.48 مليار دولار).

ووفق بيانات المالية فقد بلغت قيمة العجز الكلي خلال الفترة من يوليو إلى مايو من العام المالي 2014/ 2015، 261.8 مليار جنيه، بما يعادل 10.8% من الناتج المحلي الإجمالي.

 

 

*علماء أهل السنة” تحذّر من تنفيذ أحكام الإعدام في مصر

حذّر البيان الختامي لمؤتمر “رابطة علماء أهل السنة”، الذي أنهى فعالياته في مدينة إسطنبول التركية مساء أمس الأحد، من تنفيذ أحكام الإعدام في مصر والتي وصفها بـ”المسيَّسة”، محذرا المجتمع الدولي “من مغبة الصمت عن هذه الجرائم“.
وقال البيان، الذي تلاه محمد موسى الشريف، عضو المكتب التنفيذي، ومجلس الأمناء في الرابطة، “إذا تم تنفيذ الأحكام بحق الأبرياء في مصر، وعلى رأسهم محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا في البلاد فستكون لها عواقبها الوخيمة محليّا وإقليميّا ودوليّا“.
وأصدرت محكمة جنايات القاهرة، في 16 يونيو الماضي، حكما بالإعدام على مرسي وآخرين، في قضية “الهروب من سجن وادي النطرون”، إبان ثورة يناير2011.
وأضاف البيان، “يرى العلماء أن الوقوف ضد تنفيذ هذه الأحكام، واجبٌ شرعيٌّ، وإنساني، وحقوقي، منعا للفتنة، وحقنا للدماء“.
واعتبر البيان، النظام الحالي في مصر “فاقدا الشرعية”، قائلا، “الانقلاب في مصر، وما شابهه من انقلابات، فاقدة الشرعية، وعلى الشعوب عدم السمع والطاعة لها، ويجب على الأمة السعي إلى تغييرها“.
وأشار إلى أن “الإرهاب الذي تمارسه الأنظمة الطاغية المستبدة، في عدد من بلدان العالم العربي والإسلامي أدى إلى ظهور فكر الإلحاد بين الشباب من ناحية، واتجاه البعض الآخر نحو الغلو والتطرف من ناحية أخرى“.
وأكد البيان، أن “العمليات غير المنضبطة بالشرع، التي يقوم بها تنظيم الدولة، كتفجير المساجد وقتل الأبرياء، هي مخالفة للشرع، ولا تدخل في الجهاد الشرعي”، محذرا الشباب من الانضمام إليها.
وفى الوقت الذي ألمح فيه البيان إلى أخطار ما وصفه بـ”تغوّل المشروع الصفوي الإيراني”، دعا العلماء إلى “التوحد في مواجهة مشروعات تفتيت الأمة الإسلامية وتغيير عقيدتها“.

وشدد البيان، على محورية قضية القدس، والمسجد الأقصى لدى المسلمين، كاشفا عن “تبني الرابطة كفالةَ 1000 مرابط في الأقصى“.
وعلى مدار يومين بحث علماء أهل السنة، من نحو 30 بلدا عربيا وإسلاميا، أوضاع الأمة، وما يجري فيها من استبداد، وسفك للدماء، وإزهاق للأرواح، وانتهاك للأعراض، وانقلاب على الشرعية، وأحكام جائرة، وإعدامات فاجرة، وتنكيل بالعلماء والدعاة، وحرب على الإسلام ومعتقداته، وقيمه، وثوابته، وارتكاب لأبشع الجرائم ضد الإنسانية التي تنافى ما جاء بالشرائع السماوية، والمواثيق الدولية”، بحسب البيان الختامي.
ورابطة علماء أهل السنة تأسست عام 2010، ومقرها سويسرا، وتعرّف نفسها على أنها “تجمع علمي منظم، يسهم في توحيد صفوف المسلمين، وجمع كلمتهم من خلال جمع طاقات العلماء، وتقديم حلول شرعية للقضايا المعاصرة، وفق منهج أهل السنة والجماعة“.

 

*فى عهد السيسي: ظهور ملابس تحوي شعارات جنسية بفضائيات الانقلاب

انتشرت حالة من الجدل والغضب، بين النشطاء بمواقع التواصل المختلفة، بسبب ظهور مذيعة التليفزيون الرسمى الموالى للانقلاب نجلاء البيومي، بملابس احتوت على شعار أشهر قنوات الأفلام الإباحية الأوروبية “بلاي بوي”، الأمر الذي رفضه النشطاء واعتبروه إساءة كبيرة للإعلام المصري.
وفي نفس الإطار ظهر أحد الضيوف الشباب، عبر قناة “on tv”، ولفت نظر النشطاء ارتداء هذا الشاب لـ”تيشرت”، دون عليه عبارة جنسية صريحة، تنافي أخلاق وعادات مجتمعنا المصري الأصيل.
وطالب النشطاء بتشديد الرقابة، على المنابر الإعلامية ومن يظهر بها، حيث تعتبر تلك المنابر واجهة مصر والمصريين، ولا يليق أن يظهر بها مثل تلك السخافات حتى وإن كانت عن طريق الخطأ أو الصدفة.

 

 

*السيسي: لم يُحبس صحفي فى عهدي.. و”المصرية للحريات” تفضحه: 658 انتهاكا بحق الصحفيين

زعم قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي أن الدولة المصرية تحترم وتُقدر دور الإعلام وتتيح له العمل بدون قيود، مشيدا بالإعلام المصري وما أبداه من مصداقية ووطنية ودور إيجابي خلال تغطية العديد من الموضوعات

وقال السيسي أنه لا يوجد صحفي محبوس في قضايا تتعلق بالنشر أو حرية الرأي، وأنه لم يكن يرغب في أن يُحال أي صحفي للقضاء، ويُكتفى بترحيله إلى خارج البلاد، إلا أن هذه القضايا كانت منظورة بالفعل أمام المحاكم المصرية قبل توليه السلطة، ومن ثم لم يكن ممكنا أن يتدخل في عمل القضاء، الذي تحرص مصر على احترام استقلاليته المكفولة بموجب الدستور، ولفت إلى أنه تمت معالجة بعض هذه القضايا بموجب الصلاحيات التي يكفلها الدستور لرئيس الجمهورية، وفي حدود ما يسمح به القانون.

المصرية للحريات” تفضح أكاذيبه: 658 انتهاكا ضد الصحفيين فى عامين

رصدت المفوضية المصرية للحقوق والحريات، فى تقرير لها صدر خلال الشهر الجارى بعنوان “الحق الممنوع”، 658 انتهاكا بحق الصحفيين، منها 258 واقعة منع من تأدية العمل، منذ بداية حكم قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى وحتى صدور التقرير.

وقالت المفوضية، إن العام الأول من حكم عبدالفتاح السيسى شهد 138 واقعة اعتداء بدنى، و118 واقعة احتجاز وتوقيف، و52 واقعة حبس، و45 واقعة مصادرة وكسر معدات، و20 واقعة اعتداء لفظى، و9 وقائع وقف ومنع نشر، و6 بلاغات وقضايا بحق صحفيين.

وأضافت المفوضية أن المدنيين شاركوا فى الانتهاكات الواقعة بحق الصحفيين بالاعتداء عليهم بدنيا وبالسب وتكسير المعدات، بينما كان لوزارة الداخلية النصيب الأكبر من الانتهاكات، بواقع 237 واقعة، يليها المدنيين بعدد 136 واقعة، إضافة إلى عدة جهات أخرى شاركت فى انتهاك حقوق الصحفيين خلال العام.

وأشارت المفوضية إلى تزايد وتيرة استهداف الصحفيين والقبض عليهم أثناء تأدية عملهم مع بداية العام الثانى من قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى، فخلال شهرى يونيو ويوليو 2015 ارتفعت معدلات القبض على الصحفيين بالمقارنة بنفس الشهرين خلال العام الأول، فضلا عن اتساع قائمة الصحفيين المحبوسين احتياطيا لتشمل المصور الصحفى وجدى خالد والصحفيين محمد عدلى وحمدى مختار وشريف أشرف، إضافة إلى يحيى خلف مدير شبكة يقين الإخبارية.

 

 

*في مقال ملئ بالسخرية من “كاميرون” و”السيسي” .. فيسك: قُل “تفريعة” ولا تقل “قناة جديدة

هاجم الكاتب البريطاني الكبير “روبرت فيسك” الخائن عبدالفتاح السيسي ورئيس وزراء بريطانيا “ديفيد كاميرون” في مقاله الأخير بصحيفة الإندبندينت البريطانية.

وسخر فيسك” في مقاله من مشروع تفريعة قناة السويس التي افتتحها السيسي قائلا : “ربما يكون موضوع المناقشة في لقاء السيسي- كاميرون هو قناة السويس، التي صاحب افتتاحها الأسبوع الماضي ضجة مثيرة للسخرية. رئيس الوزراء البريطاني سوف يفهم كيفية نجاح العلاقات العامة في تسويق كلمة “جديدة”، رغم أن كل ما جرى تشييده هي تفريعة جانبية للسفن طولها 20 ميلا، في قناة  120 ميلا“.

وأضاف فيسك: (العام الماضي، إذا أسعفتك الذاكرة، طلب كاميرون من السير جون جنكينز، سفيرنا السابق لدى السعودية، تقريرا عن الإخوان المسلمين، صاحبته التوقعات السعيدة بأنه سيحمل إدانة للإخوان كـ “جوقة من الإرهابيين” وقال كاميرون وقتها: “من المهم أن نفهم ما هي معتقدات الإخوان فيما يتعلق بطريق التطرف والتطرف العنيف“.

 مسؤول العلاقات العامة، كاميرون، كان يعلم جيدا، بالطبع، أن الرئيس الإخواني، محمد مرسي، الفائز بأول انتخابات ديمقراطية، أطيح به عام 2013 عبر انقلاب عسكري، بقيادة عبد الفتاح السيسي، والذي أثار حمام دماء على أيدي القوات الأمنية للسيسي. رجل العلاقات العامة ديفيد نما إلى علمه أيضا أن السعودية ودول خليجية أخرى شعرت بالبغض تجاه الإخوان، التي تصنف في مصر الآن كـ جماعة إرهابيية محظورة”، ولذا كان يأمل أن تقرير السير جون سوف سوف يحابي النظام الوهابي في الرياض، بل أن كاميرون نكس العلم في أعقاب وفاة الملك عبد الله.

 ولكن عوامل المفاجأة” تدخلت. حيث خلا تقرير السير جون، من وصف الإخوان، التي يمتد عمرها إلى 87 عاما، وأكثر الجماعات الإسلامية تأثيرا، بـ “المنظمة الإرهابية”.ماذا يفعل مسؤول علاقات عامة جيد عندما لا ينفذ تابعوه ما طلبه؟لقد طلب ببساطة في مارس الماضي تأجيل التقرير لأجل غير مسمى، وبكلمات أخرى، “إلى الأبد”.وبعد ذلك، قرر دعوة السيسي، الرئيس المنتخب إلى لندن.

منذ شهرين، طلب ديفيد من السيسي زيارة داونينج ستريت لإجراء دردشة معه. وجاءت  الدعوة بعد يوم واحد من الحكم بإدانة الرئيس محمد مرسي بالإعدام شنقا.

أحد مساعدي كاميرون قال معللا الدعوة: نحن نقيم صلات بدول حينما تكون هناك قضايا هامة لمصلحة بريطانيا القومية، لاحظ المفردات الخاصة بكافة مسؤولي العلاقات العامة أمثال “يرتبط” و “قضايا”. بالتأكيد، بإمكان ديفيد الدردشة حول عملية القتل الجماعي لـ 817 مصريا ومصرية على الأقل من أنصار الإخوان في ميدان رابعة عام 2013. وبالمناسبة، تتزامن الذكرى الثانية لها في هذا الأسبوع. أم أنه سيناقش المذبحة التي وقعت بعدها بيومين بالقرب من محطة رمسيس، أو حرق أعضاء بالإخوان أحياء في سيارة ترحيلات شرطة).

وقال أيضا : (يستطيع كاميرون حتى عرض نص الشهادة، التي أُرسلت إلي للتو من طبيب مصري يعمل ببريطانيا، والذي ذهب لمساعدة رجال ونساء مصابين من بني جلدته، حينما قتل أكثر من 60 شخصا في الشهر الذي سبق مذبحة رابعة. لقد اكتشف هذا الطبيب أن الكثيرين من القتلى، ومن هم على مشارف الموت، أصيبوا بأعيرة نارية في الرأس. وأشار الطبيب إلى رؤيته لحالات انفجرت فيها الرؤوس، أولاها رجل في منتصف العمر، الذي تحول “حرفيا إلى نافورة من الدماء تسيل من رأسه”، ولفظ أنفاسه الأخيرة على طاولة العمليات).

ومواصلا هجومه على ديفيد كاميرون قال: (لكن ديفيد هو رجل علاقات عامة حتى النخاع، ولذلك، أعدكم ألا  يكون ذلك إحدى القضايا التي سيرغب في مناقشتها مع المشير”. وعلى الأرجح، سيفضل أن يلوك في صفقة بقيمة 7٫58 مليار إسترليني، وقعتها شركة “بي بي” مع مصر هذا العام، لمساعدة البلد الشرق أوسطية في أزمة الطاقة. وربما يكون موضوع المناقشة هو قناة السويس، التي صاحب افتتاحها الأسبوع الماضي ضجة مثيرة للسخرية.. ديفيد كاميرون سوف يفهم كيفية نجاح العلاقات العامة في تسويق كلمة “جديدة”، رغم أن كل ما جرى تشييده هو تفريعة جانبية للسفن طولها 20 ميلا، في قناة يبلغ طولها 120 ميلا.).

 

*ميدل ايست آي” تنشر شهادات مروعة عن تعذيب الأطفال في مصر

رصد موقع ” ميدل ايست آي ” البريطاني المتخصص في شئون الشرق الأوسط  بعض شهادات التعذيب التي يتعرض لها  الأطفال المناهضين للحكم العسكري .
و بدأ الموقع بقصة “أمينة”  التي ألقي القبض مع 17 آخرين بعد مظاهرة في الحرم الجامعي  وو صفت ما حدث لها قائلة ” لقد أمسك الضابط بعصا مليئة بالمسامير وقام بضربي على رجلي ثم قام بسحلي حتى عربة الترحيلات ،وتم اقتيادي إلى  قسم شرطة مدينة نصر، مع توجيه العديد من التهم الملفقة كحرق الحرم الجامعي ، وإرهاب الطلبة ، و استخدام و حيازة الأسلحة .
و أشار الموقع إلى أنه من الصعوبة معرفة عدد المعتقلين بسبب عدم إصدار إحصائيات رسمية حكومية إلا أن منظمة الكرامة لحقوق الإنسان تقدر أعداد الأطفال المعتقلين منذ الإطاحة بالرئيس مرسي بـ 3200 طفل وذلك في محاولة لإسكات هؤلاء المناهضين للإنقلاب
و تابع التقرير إنه في إطار القمع العنيف الذي يقوم قائد الإنقلاب قام بإصدار قانون يسمح بأن يحاكم هؤلاء المتهمون بتخريب البنى التحتية أمام المحاكم العسكرية و ذلك في إخلال واضح  بمبادىء العدالة  و هو ما يعتبره الخبراء موجه إلى الإحتجاجات السلمية ضد السيسي
و سلط التقرير الضوء على الطفل سيف الإسلام أسامة شوشة أصغر طفل يتم تحويلة إلى المحكمة العسكرية  الذي تم تعذيبه و أصيب برأسه ، و نزف بغزارة و قضى ليال عدة في قسم الشرطة على هذا الحال  .
و نقل الموقع عن الباحث الحقوقي أحمد مفرح  القول:”في بعض الأحيان يتم إخفاء الأطفال ثم يتم عرضهم بعد ذلك كإرهابيين مثال على ذلك الطفل عباده جمعة  الذي ألقي القبض عليه يوم العيد أثناء لعب الكرة و قامت الشرطة بتعذيبه ، ولم تعرف أسرته مكانه إلا  بعد أن ظهر على التلفاز و أمامه أسلحة و يعترف بتصنيعها

 

*فرض 6 أنواع من الضرائب يجعل مصر دولة الجباية الأولي في العالم

مع انخفاض إيرادات الدولة المصرية، وارتفاع الديون الخارجية وعجزهها عن سد العجز في الموازنة، استدارات الدولة للمجتمع لكي تستقطع منه موارد أكثر فأكثر، لتتحول بالتدريج وبثبات إلى دولة الجباية، والتي تقاتل من أجل زيادة ما تستقطعه من المجتمع، حتى ولو كان ذلك بطرق غير مشروعة.

يوضح ملامح هذه الدولة، البيان المالي لموازنة 2014/2015 الجديدة، والذي يكشف عن وصول حجم الإيرادات الضريبية إلى 364.3 مليار جنيه، وبنسبة 15.2% من الناتج المحلي، والتي زادت بنحو 5,6 مليار جنيه عن الإيرادات الضريبية المقدرة في الموازنة الماضية والبالغة 358,7 مليار جنيه.

خلال السطور التالية نشرح الآليات التي لجأ إليها النظام المصري لتنمية إيراداته عبر فرض مجموعة من الضرائب، بشكل أدى إلى الإضرار بالأنشطة الاقتصادية.

 

الضرائب المباشرة

تشمل الضرائب المُباشرة: (الضريبة على رأس المال – الأرباح التجارية والصناعيةوالضريبة على المرتبات – والضريبة على المهن الحرة – والضرائب العقاريةوضريبة التضامن الاجتماعي – والضريبة العامة على الدخل – والضريبة على شركات الأموال – والضريبة على التركات)

يتجلى حجم هذه الضرائب المحدود جدًّا من حجم الضرائب عامة في الظلم الاجتماعي لدى النظام الضريبي للدولة، والمُساهمة المحدودة التي يدفعها الأغنياء والشركات في إعالة الدولة.

من المستهدف أن تشهد ضريبة المُرتبات زيادة كبيرة بنحو 22% لهذا العام المالي 2015 /2016 عن موازنة العام الماضي، بينما ستظل ضريبة الثروة العقارية إسهامها محدود في تقديرات الحصيلة الضريبية لعام 2016 /2015 بقيمة مستهدفة لا تتعدى 368 مليون جنيه، مقارنة بمستهدف 519 مليون جنيه في موازنة العام الماضي.

أما ضريبة أرباح الشركات فمن المستهدف تحصيل 42.6 مليار جنيه في عام 2016 /2015 بانخفاض 12% عما كان مستهدفًا في الموازنة.

 

الضرائب غير المباشرة

وتشمل الضرائب غير المُباشرة: (الضرائب الجمركية، والضرائب العامة على المبيعاتورسوم البترول – ورسوم قناة السويس – ورسوم تنمية الموارد – والضرائب المحلية).

ويذكر أن نصف مساهمة هذه الضرائب يأتي من مدفوعات هيئات عامة على رأسها الهيئة العامة للبترول، وقناة السويس والبنك المركزي. ومن المُتوقع أن تزيد حجم الضرائب المُستهدف حصولها من هيئة قناة السويس لهذا العالم المالي بنحو 18% خلال العام الحالي، بزيادة نحو 18% عن العام الماضي بما يتعدى 14 مليار جنيه فرقًا.

 

ضريبة التضخم

الضريبة، بشكل عام، هي تدفق نقدي من المُجتمع للدولة. فهي أموال تستقطع من الأفراد لكي تدخل في الخزانة العامة. وبهذا المعنى يمكن اعتبار التضخم ضريبة.

وضريبة التضخم يفرضها البنك المركزي، بعكس الضرائب الأخرى التي تفرضها وزارة المالية. وهي لا تصدر بقانون، بل بقرار من إدارة هذا البنك، بعكس الضرائب الأخرى التي تحتاج لقانون يتم تمريره من البرلمان، ولهذه الأسباب يعتبرها الخبراء “َضريبة خفية”، وهي من الضرائب التي لها أقل الطرق تكلفة من الناحية السياسية، لأنها تكون في طابعها متناثرة وعشوائية. فهي لا تصيب فئة اجتماعية معينة، ولكن تأثيرها يمتد ليشمل المُجتمع كُله.

يُعد لجوء السلطات لطبع النقود لتعويض محدويدية إيراداتها نموذجًا لضريبة التضخم، فهي بذلك تُضعف من القيمة الشرائية للعملة الوطنية، وبالتالي تستقطع الأموال من المواطنين بشكل خفي، لأن القيمة الحقيقية للعملة تتهاوى.

حسب دراسة صادرة عن البنك الدولي، فالحكومة المصرية كانت من أكثر حكومات العالم الثالث استخدامًا لضريبة التضخم، فخلال فترة الثمانينات اعتمد النظام السياسي على هذه الضريبة لتمويل عجز الموازنة.

يصف فلاديمير لينين، زعيم الثورة البلاشفة في روسيا هذه الضريبة: “الوسيلة الأكثر فعالية لتحطيم النظام الرأسمالي هي هدم العملة التي يقوم عليها، فيما يقول عنها جون مينارد كينز، الاقتصادي الإنجليزي المعروف: يمكن للحكومة أن تصادر بشكل سري وخفي جانبًا مهمًا من ثروة مواطنيها باستخدام التضخم المتواصل”.

 

القروض الداخلية

خلال فترة التسعينيات، أصبحت “القروض الداخلية” هي الوسيلة الأساسية لتمويل عجز الموازنة، وتغطية نفقات الدولة، بدلًا من القروض الخارجية بعد أن ضربت أزمة المديونية قلب النظام المصرفي الدولي في الثمانينات، وجعلتها أشد صرامة في شروط الإقراض.

المُقرض الأكبر للدولة هو بنك الاستثمار القومي، حيث إنه يستأثر وحده بأكثر من نصف ديون الدولة، وهو بنك تأسس بمقتضى القانون رقم 119 لعام 1980. وكانت مُهمته الأساسية تتمثل في تمويل استثمارات الدولة، وتتعدى ميزانيته السنوية ميزانيات البنوك الثلاثة الكبار التي تمتلكها الدولة، وهي البنك الأهلي، وبنك مصر، وبنك الإسكندرية.

الجزء الأساسي من موارد هذا البنك تأتي من صناديق التأمين والمعاشات والتي وصلت مساهمتها إلى حوالي الثلثين في نهاية التسعينيات، وهذه الصناديق ليس لها أي خيار سوى إقراض الدولة، لأنها تحت سيطرة وزارة الشئون الاجتماعية التي تقوم بتحويل موارد هذه الصناديق إلى بنك الاستثمار القومي.

يعتبر الخبراء، أن حصول الدولة على موارد وصناديق التأمين والمعاشات يبتعد عن مفهوم الاقتراض ويقترب من مفهوم الضريبة. لأن إقراض المواطنين للدولة يفتقد للطابع الحُر والتعاقدي، لأن صناديق التأمين والمعاشات لم تقرر بشكل طوعي أن تُقرض الدولة. وليس باستطاعة المساهمين فيها أن يغيروا هذا الأمر. كما يرى الخبراء كذلك أن هناك اعتبارًا آخر يجعل من هذه القروض أشبه للضريبة وهو سعر الفائدة السلبي الذي كانت تدفعه الدولة للصناديق.

وفي التقرير الصادر عن البنك المركزي المصري، في شهر مارس، لهذا العام ذكر أن ديون مصر المحلية ارتفعت إلى 1924.7 مليار جنيه -1.9 تريليون جنيه- في نهاية شهر ديسمبر 2014، منه 87.9% مستحق على الحكومة و0.3% على الهيئات الاقتصادية العامة و11.8% على بنك الاستثمار القومي.

 

الضريبة العامة على المبيعات

في شهر أبريل 1991، وافق مجلس الشعب على فرضها. ثم قام رئيس الجمهورية بالتصديق على الضريبة ومن ثم بدأ تطبيقها في العام المالي 1991/92، ومنذ ذلك الحين أصبحت هذه الضريبة تشكل أحد المصادر الأساسية لدخل الدولة. في أبريل 2001، عندما أعلنت الحكومة عن نيتها في تطبيق المرحلة الثانية لاقت من التجار معارضة لم تلاقها من رجال الأعمال حين فرضت عليهم المرحلة الأولى، وتعددت أشكال الاحتجاج وكانت أقواها “انتفاضة الموسكي”، حيث نظم التجار هناك إضرابًا ومظاهرات احتجاجية ضد الضرائب، وهو ما واجهته الحكومة بقمعها من خلال فض هذه التظاهرات بواسطة قوات الشرطة.

ومن المُستهدف أن تزيد حصيلة ضريبة المبيعات في العام 2015 /2016 بمعدل نمو ضخم يتعدى 34% عن قيمتها المُستهدفة في عام 2014 /2015.

 

الضريبة على المصريين بالخارج

في النصف الثاني من الثمانينات، أصدرت الدولة قانونًا برقم 228 لعام 1989، والخاص بفرض ضريبة على المصريين العاملين في الخارج من المشتغلين بالدولة. وهي المسألة التي اعتبرها الخبراء، دليلًا على تنامي ميل الجباية لدى الدولة، باعتبار أن من يعمل بالخارج لا يحصل على خدمات من الدولة في فترة إقامته هناك.

في عام 1993، قام مجموعات من المواطنين في الطعن بدستوريتها، وقررت المحكمة الدستورية العليا آنذاك عدم دستوريتها، وأسست حكمها على أمرين: تناقضه مع مبدأ المساواة، لأن الضريبة كانت مفروضة على العاملين بالدولة، دون فرضها على العاملين بالقطاع الخاص. والأمر الثاني تناقضه مع مبدأ تناسب عبء الضريبة مع قدرة الممول، لأن القانون فرض الضريبة بنسبة واحدة على دخول متفاوتة.

لكن الحكومة حاولت التحايل على هذا القانون، باستصدار قانون رقم 208 لعام 1994 يحاول تلافي عيوب القانون القديم، وقد وسع هذا القانون الجديد من الضريبة لتشمل العاملين بالقطاع الخاص، لكن في 1998 أقرت المحكمة الدستورية أيضًا بعدم دستوريته لأنه لم يحترم مبدأ المساواة، لأنه فرض ضريبة على العاملين بأجر فقط، ولم يفرضها على الخبراء العاملين بعقود خاصة. وذكرت الحكومة أن حكم المحكمة لا ينطبق إلا على من صدر الحكم في صالحه، بالإضافة لذلك فقد أصدر رئيس الجمهورية قانونًا في يوليو 1998 ينص على عدم انطباق أحكام المحكمة الدستورية العليا بشكل رجعي في مجال الضرائب، لضرورة الحفاظ على الموارد الأساسية للدولة.

يذكر أن هذه الضريبة أتت بعائدات تبلغ 240 مليون جنيه خلال أربعة أعوام من تطبيقها.

وأثارت التعديلات التى أصدرها “السيسي”، العام الماضي، على قانون الضرائب على الدخل جدلًا واسعًا بسبب اختلاف التأويلات عن عودة فرض هذه الضرائب، لكن وفقًا لخبراء فإن الدولة قد تحايلت على هذا الأمر بتعديل في القانون يتضمن إخضاع أنشطة الأفراد المقيمين في مصر ولديهم أنشطة في الخارج والمصريين في الخارج ولديهم أنشطة في مصر للضرائب على غرار الشركات المصرية التى لديها أنشطة خارجية”.

 

*التخابر وأنصار الشريعة.. أبرز هزليات محاكم الانقلاب اليوم

تواصل محاكم الانقلاب جلسات محاكمة الثورة والثوار، وتستكمل  سلطات الانقلاب عبر محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي نظر القضية المعروفة بـ”التخابر مع قطر” ومن المقرر اليوم  سماع الشاهد الثالث والخامس

وكانت نيابة الانقلاب قد لفقت للرئيس الشرعي محمد مرسي و10 آخرين تهمًا بالتخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي، والتنسيق مع تنظيمات جهادية داخل مصر وخارجها، بغية الإعداد لعمليات “إرهابية” داخل الأراضي المصرية

وبالإضافة إلى السيد الرئيس محمد مرسي، تضم القضية كلاًّ من: 1- أحمد محمد محمد عبد العاطي ” 43 سنة ـ مدير مكتب رئيس الجمهورية – صيدلي 3. أمين عبد الحميد أمين الصيرفي 49 سنة – سكرتير برئاسة الجمهورية 4- أحمد علي عبده عفيفي ” 35 سنة – منتج أفلام وثائقية 5- خالد حمدي عبد الوهاب أحمد رضوان 31 سنة – مدير إنتاج بقناة مصر 25 6- محمد عادل حامد كيلاني 42 سنةمضيف جوي – شركة مصر للطيران للخطوط الجوية 7- أحمد إسماعيل ثابت إسماعيل 28 سنة – معيد بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا 8- كريمة أمين عبد الحميد أمين الصيرفي 21 سنة – طالبة 9-أسماء محمد الخطيب مراسلة بشبكة رصد الإعلامية 10- علاء عمر محمد سبلان أردني الجنسية – مُعد برامج بقناة الجزيرة القطرية 11- إبراهيم محمد هلال رئيس قطاع الأخبار بقناة الجزيرة القطرية

وتعقد محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، جلسة النطق بالحكم في القضية المعروفة إعلاميًّا بـ”خلية الظواهري”، المتهم فيها 68 من رافضى انقلاب العسكر، في مقدمتهم محمد ربيع الظواهري، شقيق أيمن الظواهري زعيم تنظيم “القاعدة“.

وتزعم نيابة الانقلاب أن الواردة أسماءهم فى القضية تورطوا في إنشاء وإدارة تنظيم إرهابي يهدف إلى تكفير سلطات الدولة ومواجهتها باستخدام السلاح، لتغيير نظام الحكم بالقوة، والاعتداء على ضباط وأفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة، واستهداف الأقباط ودور عبادتهم واستحلال أموالهم، وارتكاب أعمال إرهابية بهدف نشر الفوضى في البلاد وتعريض أمن المجتمع للخطر.

 كانت نيابة أمن الدولة العليا أمرت بإحالة القضية لمحكمة الجنايات فى مطلع شهر أبريل الماضى، وتضمن قرار الاتهام الصادر فى القضية استمرار حبس 50 من رافضى انقلاب العسكر بصورة احتياطية على ذمة القضية، والأمر بضبط وإحضار 18 آخرين وحبسهم على ذمة القضية.

وتضم القضية كلا من: 1. محمد محمد ربيع الظواهرى 2. نبيل محمد عبد المجيد المغربى 3. محمد السيد السيد حجازى 4. داود خيرت سليمان سليمان أبو شنب 5. عبد الرحمن علي علي إسكندر 6. فوزى محمد السيد سيف الدين “أبو مريم” 7. عمر عبد الخالق عبد الجليل محمود “أبو آدم” 8. عبد الرحمن زوام أبيض زوام 9. سامح عثمان محمد جعفر “العرباوى” 10. سلامة جمعة سليم سلامة “أبو زيد غريانى” 11. أحمد محمد عبد الرازق عبد العليم 12. كرم أحمد عبد الرحمن خالد سيد” 13. أبو الفتوح عبد المقصود السيد أحمد عمر 14. شريف عوض عبده نزهة 15. إبراهيم محمد عصام الدين إبراهيم خضرى 16. محمد فتحى عبد العزيز عبد المجيد الشاذلى 17. عزيز عزت عبد الرازق موسى “أبو صهيب” 18. عمر حمدى محمود علي 19. عمر زكريا محمد علي السعداوى 20. محمد سعد عبد التواب سليمان 21. سيد أحمد السيد الحريرى 22. نصر عبد الفتاح محمد براغيث 23. أحمد جمال فرغلى رضوان 24. أحمد محمود عبد الرحيم محمد 25. رضا محمد على عبد الله زيادة 26. أحمد عادل السيد يوسف مدكور 27. عبد الله رضا محمد على عبد الله زيادة 28. عمار ممدوح عبد العظيم أبو الغيط 29. أحمد حسن على عبد الرحيم 30. وسام جمال الدين محمود على سلامه 31. وليد أحمد على أحمد 32. هشام صبحى عبد الهادى السيد عوض 33. عاصم زكى حسن زكى 34. أحمد ماهر أحمد إسماعيل 35. محمد إبراهيم جمعه القرن 36. هانى مهلل صادق يوسف 37. عبد الرحمن سيد رزق أبو سريع 38. بلال إبراهيم صبحى فرحات واسمه الحركى “توفيق”، 39. رمضان جمعة مسعود حامد “محبوس” 40. كمال الدين محمد طه حمود وشهرته “عبد الحكيموالحركى “أبو عمر” هارب 41. عبد العزيز سيد عبد العزيز “هارب”، 42. مصطفى حسين السيد الكاشف “معتقل” 43. حسام إبراهيم إبراهيم قشطة “معتقل” 44. أحمد ماهر محمد عبد الرحمن “معتقل” 45. أسامة جبريل ثابت 46. محمد أحمد محمود خليل “هارب” 47. محمد أحمد يحيى زيان ” هارب” 48. محمد إبراهيم أحمد آدمهارب” 49. مدنى إبراهيم آدم حنفى ” هارب ” 50. سيد جمال مصطفى حافظ ” معتقل ” 51. محمد فاروق عبد الغنى موسى “الاسم الحركى أبو بكر” “معتقل” 52. محمد حسين حسن أحمد جمعة “معتقل” 53. عبد الخالق عبد الجليل محمود السعدنى معتقل” 54. أحمد عبد الخالق عبد الجليل محمود السعدنى “معتقل” 55. أحمد أبو الفتوح عبد المقصود “هارب” 56. مصطفى مصطفى مصطفى البدرى “هارب” 57. همام محمد أحمد على عطية “هارب” 58. حسام فتحى عبد العاطى السيد “هارب” 59. محمود ياسين ياسين محمد “مبحوس” 60. محمد السيد عبد الرازق السيد وشهرته محمد بطلاه “معتقل” 61. وليد حسين محمد حسين “معتقل” 62. أحمد علاء الدين فضل الله “معتقل” 63. وليد رفعت محمد يونس “معتقل” 64. محمد عبد الغنى عبد القادر وشهرته محمد تبارك والحركى رمزى “معتقل” 65. وائل كمال كامل حداد أبو النصر “هارب” 66. باسم سعد مصطفى الأكشر “معتقل” 67. سيد محمد إمام حسين جاد الله “معتقل” 68. محروس حسن علي عبده “معتقل“.

أيضا تعقد محكمة بلبيس بمحافظة الشرقية  جلسة  النطق بالحكم فى القضية رقم 16593/2014 ج مركز بلبيس والتي تضم 63 من رافضى انقلاب العسكر بالشرقية والمعروفة اعلاميا بقضية أحداث مركز بلبيس.

كما تواصل المحكمة العسكرية بسندوب محافظة الدقهلية جلسات محاكمة 4 من رافضى انقلاب العسكر فى القضية المزعومة بتفجير محول كهرباء بطلخا

وتضم القضية كلا من

1- مصطفي الرفاعي عبد الوهاب – طالب بالفرقة الرابعة بكلية التجارة

2- خالد حلمي – طالب بالفرقة الأولي بكلية الآداب

3- فتحي عبد الوهاب – 34 سنة

4- ياسين سعد ياسين – 28 سنة

يُذكر أن قوات أمن الانقلاب  كانت قد قامت بـ اختطاف ثلاثة منهم في ديسمبر الماضي كلِ على حدى، وأخفتهم قسرياً بـ مركز طلخا لمدة 7 أيام تعرضوا خلالها لـ التعذيب الشديد بـ الضرب والسحل والصعق بـ الكهرباء، وغُميت أعينهم طول تلك المدة، لإجبارهم على الاعتراف بـ تهم ملفقة منها: تشكيل خلية إرهابية، حيازة أسلحة وتفجير محول كهرباء.

أما “خالد” فقد كان مُعتقلا قبلها بـ 6 أشهر، وعند إخلاء سبيله تم إصدار قرار بـ ضبطه وإحضاره في تلك القضية، ليتم  إحالتهم جميعاً بعد ذلك إلى القضاء العسكري في الـ 29 من مارس الماضي.

كما تعقد محكمة الجنيات العسكرية بغرب القاهرة ثانى جلسات القضية رقم 187 لسنة 2015 جنايات عسكرية غرب القاهرة والمعروفه اعلاميا بقضية “خلية تنظيم مجهولون ضد الانقلاب – والتى يحاكم فيها 58 من رافضى حكم العسكر بالجيزة.

وتضم القضية كلا من 

1- محمد محمود فتحي محمد بدر – مواليد 1-7-1967 – مهندس معماري

2- طارق عبد الفتاح رمضان محمد الجوهري – مواليد 26-12-1961 – حاصل علي ليسانس حقوق – متوفي

3- باسم كمال درويش خفاجي – مواليد 6-8-1962 – مهندس – استاذ جامعي – 

4- علي خفاجي احمد شريف – مواليد 24-6-1983 – حاصل علي بكالوريوس تجارة

5- محمد زغلول محمد القدوس – مواليد 5-9-1961 – حاصل علي ليسانس حقوق جامعة عين شمس – 

6- ناصر حسين توفيق عبد العزيز – مواليد 31-11-1973 – موظف بمديرية الاسكان والتعمير 

7- محمد بيومي بيومي بسيوني 

8- محمد احمد عبد الحافظ بخيت 

9- اشرف شعيب عبد الكريم شعيب – مواليد 1-4-1975 – محامي 

10- عصام سامي توفيق حيدر حيدر – مواليد 31-1-1974 – مهندس بحري ثالث بشركة تومسون الانجليزية – 

11- ماهر سعد عامر 

12- احمد رضوان حسانين سليمان 

13- محمد عز الدين سلامة جمعة – مواليد 21-3-1974 – حاصل علي ليسانس لغة عربية 

14- ياسر احمد علي محمد غريب – مواليد 21-3-1974 – مالك مكتبة بعز الدين عمر 

15- زياد الضوي ابو الحجاج محمد – 36س – صاحب مكتب زياد للعقارات

16- عبد الله ابراهيم عبد الله ابراهيم – 40س – مقاول

17- جابر جمعة عبد الرحمن موسي – 45س – عامل 

18- محمود صابر رضوان عوض الله 

19- زكريا محروس احمد محروس جمعة – 43س – موظف بشركة اوليمبيك الكتريك 

20- هشام شعبان حسن علي محمد الهلاوي – مواليد 8-9-1976 – امين مخزن سابق بشركة كيكر 

21- كريم عادل رشاد عبد الحميد – 22س – طالب بكلية الهندسة بجامعة القاهرة 

22- محمد ثروت السعيد – 22س – صيدلي حر 

23- اسلام محمود محمد حسن طه – مواليد 20-12-1986 

24- عمر احمد عبد الحافظ عثمان – 26س – طالب بالمعهد العالي للهندسة المعمارية 

25- يوسف ابو النجا يوسف عيسي

26- محمد صفوت المهدي المهدي سماحة – 24س – طالب بالفرقة الرابعة بكلية هندسة بجامعة المنصورة قسم مدني

27- عبد الرحمن فاروق محمد صالح – 19س

28- محمد عبد الوهاب حسين محمد 

29- وهبة حسن رجب محمد حسين 

30- محمد عادل السيد يوسف مدكور 

31- مصطفي سيد صالح يوسف عبد القادر 

32- حمزة عبد الحافظ محمد سيد غزالي 

33- محمد امين محمد فهمي – 23س – محاسب بشركة تنقية المياه 

34- علي ابو النجا يوسف عيسي – 17س – طالب بالصف الثالث الثانوي 

35- ابراهيم مصطفي بكري مصطفي دلة – مواليد 18-6-1983 – محفظ قرآن 

36- عبد الرحمن اشرف عبد الرحمن محمد – 21س- طالب بكلية فنون تطبيقية بجامعة 6 اكتوبر 

37- انس ابراهيم سباق ابراهيم – 21س – طالب بالفرقة الرابعة بكلية ادارة اعمال انجليزي بجامعة مصر 

38- محمود عادل يوسف السيد مدكور – 19س – طالب بكلية تجارة قسم ادارة اعمال انجليزي 

39- عمار ياسر مصطفي 

40- حسن ياسر مصطفي 

41- حسين احمد حسن ابو زيد – 17س – طالب بمدرسة صنايع

42- حسن احمد حسن ابو زيد – 32س – نقاش 

43- اسامة سعيد محمد حسين – 18س – عامل بمحل موبايلات 

44- عبد الله محمد احمد عبد الوهاب – مواليد 17-9-1989 – طالب بالصف الثاني الثانوي 

45- محمد صلاح الدين سيد محمود محمد – 17س- طالب بالثانوي العام بمدرسة خاتم المرسلين 

46- احمد محمد عفيفي محمد عفيفي – 16س – طالب بالصف الثاني الثانوي بمدرسة خاتم المرسلين 

47- احمد اشرف ابو النجا – مواليد 8-3-1998 – طالب بمعهد خاتم المرسلين 

48- احمد ابراهيم حميدة مرسي درويش – 20س – فرد امن بشركة المحمل 

49- محمد ابراهيم حميدة مرسي درويش – مواليد 9-12-1989 – طالب بمدرسة تجارة الخدمات بالمساحة 

50- اسماء عبد العزيز محمد شحاته – 42س – مدرسة لغة عربية بمدرسة خالد بن الوليد الابتدائية 

51- معاذ علي جودة

52- عبد الرحمن ابراهيم محمد ابراهيم الجمل – مواليد 19-1-1998 – طالب بالصف الثالث الثانوي بمدرسة احمد لطفي السيد 

53- عمر رمضان عاشور عوف – 26س – امام وخطيب مسجد عباد الرحمن بالبدرشين 

54- باسم جمال كمال ابو طالب – 24س – طالب بالفرق الثانية بمعهد اكتوبر العالي للاتصالات

55- محمد سيد رجب عبد الرازق – 19س – طالب 

56- وليد شعبان محمد فرج – 30س – حلواني 

57- محمد عبد الله محمد صميدة سلام – 19س – طالب بجامعة الازهر 

58- علي حسن عبد الامام عبد الرحمن – 41س – طالب بمعهد القاهرة الجديد للعلوم الادارية 

وتعقد محكمة الاستئناف جلسات اعادة محاكمة 8 من رافضى انقلاب العسكر فى القضية المعروفه اعلاميا باحداث المطرية  محضر رقم 5161 لسنة 2015 اداري المطرية والتى صدر بحقهم حكم بالسجن سنتين على خلفية تهم ملفقه لا صلة لهم بها

وتضم القضية كلا من :

1- حمادة محمد عبد البديع شحاتة – 24 سنة

2- محمود محمد ربيعى شحاتة – 23 سنة

3- فضل احمد حسن محمود – 15 سنة

4- عبد الرحمن جمال – طالب بجامعة عين شمس

5- محمد سمير – طالب بالصف الثالث الثانوي

6- عمر بكير

7- اثنين آخرين

كما تواصل  محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، جلسات نظر محاكمة 23 من رافضى انقلاب العسكر فى القضية رقم 318 لسنة 2014 حصر امن الدولة العليا والمعروفه اعلاميا بتنظيم أنصار الشريعة والتى تضم 23 من رافضى انقلاب العسكر

ولفقت لهم نيابة الانقلاب عدة تهم منها قتل ضابط و11 فرد شرطة والشروع في قتل 9 آخرين ومن المقرر فى جلسة اليوم استكمال عرض الأحراز.

وكان النائب العام السابق هشام بركات أمر، في مطلع أغسطس العام الماضى، بإحالة 23 من رافضى الانقلاب بزعم  أن السيد السيد عطا محمد مرسى، 35 سنة، ارتكب جرائم إنشاء وإدارة جماعة كتائب أنصار الشريعة، وتأسيسها على أفكار متطرفة قوامها تكفير سلطات الدولة، ومواجهتها لتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على أفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة واستباحة دماء المسيحيين ودور عباداتهم واستحلال أموالهم وممتلكاتهم واستهداف المنشآت العامة وإحداث الفوضى بالمجتمع.

وتضم القضية كلا من 1- السيد السيد عطا محمد مرسى – 35 سنة  2- مديح رمضان حسن علاء الدين– 33 سنة 3- عمار الشحات محمد السيد إبراهيم سبحة– 21 سنة – بائع منظفات صناعية  4- طلبة مرسى طلبة مرسى – 48 سنة – مأذون شرعى 5- محمد إبراهيم صادق على – 35 سنة – مالك محل لبيع الخميرة 6- تامر محمد حسن الحمراوى – السن 35 – تاجر ملابس 7- محمد عبدالرحمن جاد محمد – السن 34 فنى بالسكة الحديد 8- عمرو جميل محمد نصر – السن 25 سنة 9- مالك أنس محمد سليمان بدوى – 32 سنة – مالك محل أحذية  10- محمد يحيى الشحات بيومى – 32 سنة 11- محمد السيد عبدالعزيز محمد مطاوع – 25 سنة – عامل بصيدلية 12عبدالقادر حسين عبدالقادر طه – 39 سنة – سائق 13- – محمد عنتر هلال غندور سليمان – 29 سنة – تاجر ملابس 14 – محمد أحمد توفيق حسن – 28 سنة – سائق 15-   ياسر محمد أحمد محمد خضير – – 26 سنة – حاصل على بكالوريوس هندسة  16- محمد عبدالرحمن عبده حسن – هارب – 27 سنة – مالك محل أحذية 17- مدين إبراهيم محمد حسانين – 52 سنة  18- الشحات محمد السيد إبراهيم سبحة – 54 سنة – مالك منحل 19- سعيد عبدالرحمن جاد محمد – 47 سنة – مالك مخبز  20عبدالرحمن هليل محمد عبد الله – 33 سنة – مالك محل مفاتيح  21- هانى صلاح أحمد فؤاد بدر – – 24 سنة – مالك مؤسسة الحمد للزخرفة والديكور 22- عبد الحميد عونى عبد الحميد سعد – 27 سنة – طبيب بشرى 23- سعيد أحمد شاكر سعد سلامة – 26 سنة.

وتواصل محكمة جنابات المنيا، برئاسة المستشار رمضان عطية، محاكمة 3 من رافضى انقلاب العسكر فى القضية المعروفه اعلاميا باحداث قرية بني احمدمركز المنيا والتى تعود لشهر نوفمبر  2014.

وتضم القضية كلا من محمد سراج الدين، ومحمد عبد الحكيم أبو زيد، ومحمود محمد أحمد، وجميعهم بقرية بني أحمد بمركز المنيا، ولفقت لهم نيابة الانقلاب عدة تهم منها التظاهر والتورط في أعمال عنف بالقرية ورفع إشارات رابعة وصور الرئيس السابق محمد مرسي خلال شهر نوفمبر  من العام الماضي

 كما تواصل محكمة جنايات بورسعيد، برئاسة المستشار محمد الشربينى، جلسات  قضية رقم 4057 لسنة 2014 جنايات الشرق مقيدة برقم 1014 لسنة 2014 كلى جنايات بورسعيد والمعروفة اعلاميا محاولة اقتحام سجن بورسعيد، المتهم فيها 51  بقتل الضابط أحمد البلكي وأمين شرطة أيمن عبد العظيم، و 40 أخرين من أهالى بورسعيد و إصابه أكثر من 150 آخرين، ومن المقرر فى جلسة اليوم مشاهدة باقى الاسطوانات.

كانت النيابة العامة وجهت للمتهمين أنهم خلال أيام 26 و27 و28 يناير 2013 قتلوا وأخرون مجهولون الضابط أحمد أشرف إبراهيم البلكي وأمين الشرطة أيمن عبد العظيم أحمد العفيفى عمدًا مع سبق الإصرار والترصد.