Sunday , 27 September 2020
خبر عاجل
You are here: Home » Tag Archives: الكتاتني

Tag Archives: الكتاتني

Feed Subscription

البلطجية والمرتزقة سلاح السيسي لردع معارضيه. . الجمعة 6 مايو. . مصر تحت خط الفقر المائي

أخلاق مرتزقة وبلطجية السيسي

أخلاق مرتزقة وبلطجية السيسي

البلطجية والمرتزقة سلاح السيسي لردع معارضيه. . الجمعة 6 مايو. . مصر تحت خط الفقر المائي

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*30% ارتفاعًا في أسعار “سلع رمضان

تشهد سلع شهر رمضان ارتفاعًا بنسبة 30% بالسوق المحلية مقارنة بالعام الماضي؛ وذلك قبل شهر من حلول شهر رمضان المبارك.

 وارتفعت أسعار التين والمشمش والقراصيا من 15 إلى %30 مقارنة بالعام الماضي، والبندق وقمر الدين السوري وباقي الأصناف ارتفعت إلي %25.

 كما شهدت باقي أسعار الياميش ارتفاعًا بنسبة تراوحت بين 20% و30% ، متاثرة بتفاقم ازمة الدولار وتجاوزه حاجز الـ11 جنيهًا.

 وقال رجب العطار، رئيس شعبة العطارة باتحاد الغرف التجارية، في تصريحات صحفية، إن الأسعار الخاصة بالياميش ستزيد في رمضان المقبل بنحو 20% مقارنة بالعام الماضي بسبب ارتفاع أسعار المواد الخام في بلاد المنشأ خاصة بعد ازمة الدولار التى طرأت على السوق المحلية.

 

 

* تقرير أمريكي: هذه رسائل “أنا ما بخافش

قالت وكالة “أسوشيتيد برس” الأمريكية، إن عبد الفتاح السيسي كان يستهدف المعارضين بقوله “أنا مبخافش”، أمس الخميس خلال خطابه بالفرافرة.

وأشارت الوكالة في تقرير لها، إلى ظهور السيسي ووزير الداخلية سوياً، خلال افتتاح مشروع الفرافرة والذي يجيء بعد يوم واحد من انعقاد الاجتماع الطارئ للجمعية العمومية لنقابة الصحفيين التي طالبت باعتذار السيسي، وإقالة وزير الداخلية عقب مداهمة الشرطة لمقر  النقابة ا?حد الماضي واعتقال شخصين من داخلها.

وتوترت الأجواء بين الداخلية والصحفيين مؤخرًا بعد أن أقدمت الأولى على خطوة غير مسبوقة لتقتحم نقابة الصحفيين وتلقي القبض على الصحفيين عمرو بدر رئيس تحرير بوابة يناير ومحمود السقا الصحفي في نفس البوابة، أثناء اعتصامهما بالنقابة.

واشتعلت الأوضاع بشكل أكبر بعد التسريبات الأمنية التي توضح ملامح خطة أعدتها وزارة الداخلية لمواجهة الحملة الإعلامية التي وصفتها بـ “الشريرة” والتي تجىء في أعقاب  قيام ضباط باقتحام مقر نقابة الصحفيين واعتقال اثنين من الصحفيين مساء الأحد الماضي.

وسلط تقرير”أسوشيتيد برس” أيضًا الضوء على قيام قوات الأمن المصرية، بالقبض على مالك عدلي المحامي الحقوقي البارز الذي حرك دعوى قضائية ضد قرار عبد الفتاح السيسي بنقل تبعية جزيرتي “تيران وصنافير” الواقعتين عند مدخل خليج العقبة في البحر الأحمر إلى السعودية، اليوم الجمعة، في أعقاب صدور حكم من النيابة بحبسه 15 يومًا على ذمة اتهامه بالتحريض على مظاهرات 25 أبريل بشأن أزمة الجزيرتين .

ويعد “عدلي” من بين مجموعة من المحامين الذين حركوا دعوى قضائية بخصوص الجزيرتين.

 

 

 *الحقانية: احتجاز “راجية عمران” بالمطار.. للتحقيق معها في تهم غير معلومة

احتجزت أجهزة الأمن، بمطار القاهرة، المحامية راجية عمران، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، فور وصولها من العاصمة الأردنية عمان، وفقًا لما تداولته مؤسسة الحقانية للحقوق والحريات، عبر صفحتها على “فيسبوك“.

وذكرت المؤسسة الحقوقية، أن عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، كانت عائدة من الأردن، قبل أن تستوقفها سلطات المطار، ويتم احتجازها، والحصول على جواز سفرها، حتى التحقيق معها في تهم غير معلومة.

 

*وزير الري” يُعلن: مصر تحت خط الفقر المائي

قال وزير الموارد المائية والري الدكتور محمد عبد العاطي إن مصر تواجه عددا من التحديات الجسام التي تتعلق بمحدودية مواردها المائية، التي ترتكز بصورة رئيسية على حصة ثابتة من مياه نهر النيل لا تواكب الزيادة المضطردة في أعداد السكان.

وأوضح الوزير، في كلمته أمس الخميس، بمناسبة موسم حصاد القمح بالفرافرة – أن نصيب الفرد من المياه تقلص إلى نحو 600 متر مكعب سنويا، ليصبح تحت خط الفقر المائي.

وأضاف أنه في ظل ما تتكبده الدولة من مصروفات ضخمة من أجل المحافظة على كفاءة تشغيل منظومة الري وتنمية مصادر الموارد المائية غير التقليدية، للوفاء بالاحتياجات المائية المتزايدة للخريطة السكانية التي ترتكز بصورة أساسية حول مجرى نهر النيل والدلتا، فقد بات الخروج من الوادي الضيق والدلتا القديمة بحثا عن موارد مائية إضافية لتقليص الفجوة بين الموارد والاحتياجات أمرا في غاية الأهمية.

وأشار الوزير إلى أن هذا الأمر هو ما وضعته الدولة على قائمة أولوياتها للبدء بتنمية واستصلاح مليون ونصف المليون فدان من منطقة الفرافرة في ديسمبر 2015، للخروج من الوادي والدلتا إلى آفاق الصحراء الشاسعة التي تتوافر فيها الموارد الطبيعية، والتي تكفل إقامة مجتمعات عمرانية مستقرة ترتكز على الموارد المائية المتاحة بكميات ونوعية تختلف من مكان إلى آخر، الأمر الذي ينبغي معه التعامل مع هذه المياه من منظور استراتيجي يضمن استدامته من أجل الأجيال القادمة.

كما أكد عبد العاطي أن هذا المشروع القومي يهدف إلى إعادة ترسيم للخريطة السكانية لجمهورية مصر العربية بعيدا عن الوادي والدلتا، من خلال خلق مجتمعات عمرانية متكاملة وتوفير فرص عمل جديدة تسهم وبشكل فعال في تنمية مستدامة (زراعية صناعية – سياحية) قوامها زيادة الرقعة الزراعية، لسد الفجوة الغذائية وخلق فرص جديدة للاستثمار، لتحقيق عائد اقتصادي أعلى من الموارد الطبيعية، بما يعود في النهاية بالإيجاب على زيادة متوسط الدخل القومي للفرد.

جدير بالذكر أن المساحة المستهدفة من التنمية تقدر بنحو مليون ونصف مليون فدان، وتم تقسيمها إلى ثلاث مراحل كلٍ منها في حدود 500 ألف فدان تقريبا، وذلك طبقا لتأكيد الدراسات الخاصة بإمكانات المياه الجوفية بكل مرحلة، حيث تم طرح وإسناد كل الآبار المطلوبة لتنفيذ المرحلة الأولى (بعدد 1315 بئرا)، حيث ترتكز هذه المرحلة على كلٍ من المياه النيلية، بالإضافة إلى المياه الجوفية في التنمية (328 ألف فدان على المياه الجوفية بنسبة 65.5% و172 ألف فدان على المياه المعاد استخدامها بنسبة34.5%).

 

*مستشفى حكومي ببني سويف يرفض تسليم مولود لأسرته.. بسبب 120 جنيهًا

امتنعت إدارة مستشفى الفشن المركزي بمحافظة بنى سويف، عن تسليم مولود لوالده، عقب إجراء عملية ولادة لزوجته، لعدم سداده مبلغ 120 جنيهًا.

وفوجئ أحمد صلاح من قرية منشأة عمر التابعة لمركز الفشن، بإدارة المستشفى تطالبه بسداد مبلغ 120 جنيهًا رسوم الولادة في المستشفى، وهي القيمة الجديدة للولادة التي أقرها مجلس أمناء مستشفى الفشن المركزي.

وقال والد الطفل أنه لم يكن يملك المبلغ، وأخبرهم أنه أتى إلى المستشفى المركزي لأنه يعلم أنها مستشفى حكومي، لا تأخذ مقابل للخدمات التي تقدمها للمواطنين. وأضاف أحمد صلاح أنه فوجئ بموظفى وعمال المستشفى يتحفظون على المولود، ويمنعونه من الخروج به، ما جعله يتصل بأقاربه الذين أتوا ودفعوا المبلغ لإدارة المستشفى، وتم السماح له بالخروج من المستشفى.  

من ناحية أخرى، قال خالد إدريس محامي من مدينة الفشن، في تصريحات صحفية، إن نفس الواقعة حدثت معه صباح اليوم داخل مستشفى الفشن المركزي، ورفض سداد المبلغ فتحفظوا على المولود. وأضاف أنه ذهب لتحرير محضر بنقطة شرطة المستشفى، وعندما علمت الإدارة أنه محامي واتخذ الطرق القانونية، تم تسليم المولود له مقابل عدم تحرير المحضر. 

 

 

*السناوي: تقارير وصلت السيسي عن تقلص شعبيته.. ويستشعر الفزع

أكد الكاتب الصحفي عبدالله السناوي أن هناك مؤشرات واضحة في خطاب عبدالفتاح السيسي الذي ألقاه في حفل إطلاق إشارة البدء في حصاد المرحلة الأولى بمشروع 1.5 مليون فدان بالفرافرة، تؤكد أن السيسي يستشعر الفزع مما يحدث على الساحة المصرية من أزمات.
وأوضح “السناوي”، خلال حواره لبرنامج “90 دقيقة” المذاع على فضائية” المحور”، أن هناك تقارير وصلت إلى السيسي أطلعته بنبض الشارع بشأن أزمة جزيرتى “تيران وصنافير” وأزمة نقابة الصحفيين، وأزعجته من أن الرصيد والشعبية الكبيرة التي كان يتمتع بها عند المصريين بدأت تتقلص، كما أنه شعر بخسارته للقوة الضاربة من الصحفيين والاعلاميين.

 

* عبد الغني” و”محروس” يواجهان الموت في “الزقازيق

أفادت مصادر مقربة من هيئة الدفاع عن معتقلي الشرقية بأن أستاذ الرمد بطب الزقازيق الدكتور محمد عبد الغني يصارع الموت بسجن الزقازيق العمومي.

وتدهورت الحالة الصحية للدكتور عبدالغني، المعتقل بسجن الزقازيق العمومي منذ 20 أغسطس 2013 من منزله بعد أحداث فض اعتصام رابعة العدوية.

ويعاني من مشاكل صحية عديدة ، وتتعنت إدارة السجن في علاجه، الأمر الذى أدى إلى ضعف كفاءة قلبه ووصولها الى نسبة 20 %، و زاد على ذلك حاجته لنقل دم ووجود اشتباه فى نزيف داخلى ، على حد قول الأطباء الموجودين معه بالسجن، الذين أكدوا على أنه يتعرض للموت الأن داخل السجن لانعدام الرعاية الصحية.

وكان نشطاء وحقوقيون قد نظموا حملة على وسائل التواصل الإجتماعي تحت عنوان “#‏انقذوا_عبدالغنى” للضغط على سلطات السجن للسماح بنقله لمستشفى متخصص لتلقى العلاج ، و لكن إدارة السجن لا تبالى .

إلى ذلك، قالت منظمة انسانية لحقوق الانسان أن المعتقل مصطفى جلال محروس أصيب  بقطع في الرباط الجانبي للركبة الشمال، وتهتك حاد في الرباط الجانبي للركبة اليمين، مع تآكل في الغضروف الداخلي للركبتين، جراء التعذيب الذى لقاه لمدة سبعة أيام متواصلة خلال فترة إخفائه القسرى من قبل الأمن الوطنى، كما يعانى الطالب من آلام في الفقرة الرابعة والخامسة بالظهر أدت إلى عدم قدرته على المشى أو الحركة.

يُذكر أن مصطفى جلال طالب بالفرقة الثالثة كلية الصيدلة جامعة المنصورة، اعتقل يوم 5 مارس 2014 بالقرب من مستشفى الطواريء بالمنصورة، اختفي قسريًا لمدة أسبوع، وتم عرضه بعدها على نيابة أمن الدولة واحتجازه بسجن طره. 

تم اتهام الطالب بالانضمام لجماعة إرهابية وحيازة متفجرات ومواد مفرقعة كنترات البوتاسيوم، وأحيل إلى محكمة الجنايات والتى حكمت عليه بالمؤبد في القضية المعروفة باسم قضية ” مقتل الحارس” بالمنصورة، والتى حُكم عليه فيها يوم 7 سبتمبر الماضي بالسجن 25 عام، وتم نقله لوادي النطرون ليمان 430.

 

 

 * تضامن واسع مع “فتيات دمياط” بعد عام من اعتقالهن

أطلق نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاج بعنوان #البنات_لازم_تخرج، في الذكرى السنوية الأولى لاعتقال فتيات دمياط.

وكانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت 10 فتيات يوم 5 مايو من العام الماضي، من ميدان الساعة بدمياط، ولفقت لهم نيابة الانقلاب اتهامات بالتظاهر والانتماء لجماعة الإخوان المسلمين. 

وخلال هذا العام قامت قوات أمن الانقلاب باعتقال المحامي “ياسر عز الدين”، عضو هيئة الدفاع عن الفتيات أثناء إثبات حضوره بإحدي جلسات الدفاع عنهن داخل قاعة المحكمة.

 

 

* الانقلاب يصادر 67 جمعية خيرية للإخوان.. ويفاقم أزمات الفقراء

قررت وزارة التضامن الاجتماعي بحكومة الانقلاب التحفظ على ممتلكات 16 جمعية أهلية تابعة لجماعة الإخوان بمحافظة البحيرة، بدعوى مخالفتها شروط ترخيصها، تمهيدا لحلها وإحالة أموالها لصالح صندوق إعانة الجمعيات والمؤسسات الأهلية التابع للوزارة.
وكشف محمد الديب -وكيل وزارة التضامن بالبحيرة، في تصريحات صحفية، اليومعن تشكيل لجنة خاصة من مديرية التضامن بالبحيرة لإدارة 7 جمعيات إخوانية تعمل فى المجال الاجتماعى والتنموى، لمواجهة توقف أنشطتها وإلحاق الأضرار بالمستفيدين منها.
وفي وقت سابق تم حل 44 جمعية أهلية بالبحيرة تابعة لجماعة الإخوان وتمت تصفية أموالها ونقل أصولها إلى صندوق الإعانات الخاصة بالجمعيات الأهلية.
يشار إلى أن هيئة المفوضين بمجلس الدولة قد أصدرت عدة توصيات بإلغاء قرار لجنة حصر وإدارة أموال جماعة الإخوان، الصادر بالتحفظ على الأموال والممتلكات.
واستندت التوصيات إلى أن اللجنة سلبت اختصاصا قضائيا من محكمة الجنايات، وهو ما لا يجوز من الناحية القانونية، حيث حدد القانون أطرا محددة لإجراء التحفظ على أموال المواطنين، وضرورة صدور حكم قضائي بذلك.
كما أنه من المفترض أن اللجنة تتمتع بصفة قضائية، ومن ثم لا يجوز قانونا أن يترأسها قاضٍ على المعاش، أي فقد مقومات عمله القضائي بموجب الإحالة للمعاش، إلا أنه رغم ذلك أصدر مجلس الوزراء قرارًا بمد عمله لمدة عام رغم الإحالة للمعاش.
وفي 19 إبريل الماضي، تم إنهاء تعاقد المستشار عزت خميس، مساعد وزير العدل الأسبق ورئيس لجنة مصادرة أموال جماعة الإخوان المسلمين، كمستشار فني لوزير العدل.
وكان أحمد الزند، وزير عدل الانقلاب المقال، سبق أن أبرم تعاقدا خارجيا مع خميس” عقب بلوغ الأخير سن التقاعد القانونية للقضاة؛ وذلك حتى يتمكن من الاستمرار في عمله داخل وزارة العدل، في سابقة هي الأولى داخل الوزارة.

 

 

 * أسوشيتيد برس”: السيسي يتجاهل مطالب الصحفيين

تجاهل كل من عبد الفتاح السيسي، ووزير الداخلية مجدي عبد الغفار مطالب الصحفيين، وظهر الأخير أمس الخميس في مراسم افتتاح مشروع الفرافرة العملاق لاستصلاح الأراضي الذي وصفه السيسي بأنه أحد المنجزات ” غير المسبوقة.”

هكذا حللت وكالة ” أسوشيتيد برس” للأنباء ظهور السيسي وعبد الغفار سويا خلال افتتاح مشروع الفرافرة والذي يجيء بعد يوم واحد من انعقاد الاجتماع الطاريء للجمعية العمومية لنقابة الصحفيين التي طالبت باعتذار السيسي، وإقالة وزير الداخلية عقب مداهمة الشرطة لمقر  النقابة اﻷحد الماضي واعتقال شخصين من داخلها.

وكرر السيسي في خطابه الذي استغرق قرابة نصف ساعة :” أنا ما بخافش”- وهو التصريح الذي يراه المحللون أنه يستهدف المعارضين.

وتوترت الأجواء بين الداخلية والصحفيين مؤخرا بعد أن أقدمت الأولى على خطوة غير مسبوقة لتقتحم نقابة الصحفيين وتلقي القبض على الصحفيين عمرو بدر رئيس تحرير بوابة يناير ومحمود السقا الصحفي في نفس البوابة، أثناء اعتصامهما بالنقابة.

وقرر بدر والسقا الاعتصام داخل مقر نقابة الصحفيين، للتنديد بمداهمة قوات الأمن لمنزليهما، بعد إصدار نيابة أمن الدولة العليا قرارًا بضبطهما وإحضارهما، بتهمة “التحريض على التظاهر في جمعة الأرض.”

ونفى وزير الداخلية مجدي عبد الغفار ارتكاب أي مخالفات في القضية، مصرا على أن الصحفيين اعتصما في النقابة بشكل غير قانوني لتجنب الاعتقال.

واشتعلت اﻷوضاع بشكل أكبر بعد التسريبات الأمنية التي توضح ملامح  خطة أعدتها وزارة الداخلية لمواجهة الحملة الإعلامية التي وصفتها بـ ” الشريرة” والتي تجيء في أعقاب  قيام ضباط باقتحام مقر نقابة الصحفيين واعتقال اثنين من الصحفيين مساء الأحد الماضي.

 واعتمدت الخطة على ضرورة تشويه النقابة وأعضاء مجلسها عن طريق التنسيق مع عدد من اللواءات السابقين للظهور على البرامج الإعلامية للدفاع عن موقف الداخلية.

وسلط تقرير “أسوشيتيد برس” أيضا الضوء على قيام قوات الأمن المصرية بالقبض على مالك عدلي المحامي الحقوقي البارز الذي حرك دعوى قضائية ضد قرار عبد الفتاح السيسي بنقل تبعية جزيرتي “تيران وصنافيرالواقعتين عند مدخل خليج العقبة في البحر الأحمر إلى السعودية، اليوم الجمعة، في أعقاب صدور حكم من النيابة بحبسه 15 يوما على على ذمة اتهامه بالتحريض على مظاهرات 25 أبريل بشأن أزمةالجزيرتين .

وذكر التقرير أن اعتقال عدلي يجيء وسط موجة من الاعتقالات التي تشهدها مصر في الوقت الذي تسعى فيه قوات الأمن إلى اخماد نار الاحتجاجات ضد قرار الحكومة المتعلق بالجزيرتين.

وحل عدلي، وهو عضو في حركة 6 أبريل التي كانت من بين العوامل الرئيسية التي اشعلت ثورة الـ 25 من يناير 2011 التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك بعد 30 عام قضاها في سدة الحكم، مؤخرا ضيفا في عديد من برامج ” التوك شو”، معربا عن معارضته الصريحة لقرار الحكومة التنازل عن ” تيران وصنافير.” 

ويعد عدلي أيضا من بين مجموعة من المحامين الذين حركوا دعوى قضائية بخصوص الجزيرتين.

 وفي الـ 15 من أبريل المنصرم، تظاهر قرابة 3 ألاف شخص ضد قرار الحكومة بتسليمتيران وصنافير” إلى السعودية، في واحدة من أكبر التجمعات العامة التي تشهدها مصر منذ العام 2013 الذي أشرف فيه السيسي آنذاك، بوصفه القائد العام للقوات المسلحة على تمرير قانون يجرم التظاهر في الشوارع بدون ترخيص مسبق من الأجهزة الأمنية.

 وردد المشاركون في الاحتجاجات شعارات عدة، من بينها ” عيش، حرية، والجزر مصرية،” بالإضافة إلى هتافات مناوئة للنظام، تعيد إلى الأذهان نفس الشعارت التي كان يرفعها المتظاهرون ضد مبارك ورموز نظامه خلال ثورة الـ 25 من يناير.

يُشار إلى أن النظام المصري قد تعرض في الآونة الأخيرة لموجة انتقادات غير مسبوقة بسبب طريقة إدارته لعدد من الملفات المهمة، من بينها أزمة الاحتياطي الأجنبي لمصر والاعتقالات الواسعة للناشطين والصحفيين.

 كان السيسي قد أكد أن مصر لم تفرط في حقوقها عندما وقعت اتفاق ترسيم الحدود البحرية مع السعودية الذي تضمن أن جزيرتي “تيران وصنافير” في البحر الأحمر سعوديتان.

 ويذهب المسئولون السعوديون والمصريون من مؤيدي قرار نقل تبعية ” تيران وصنافيرإلى المملكة العربية السعودية إلى أن الجزيرتين ملكية سعودية وكانتا تحت السيطرة المصرية فقط بعد أن طلبت الرياض من القاهرة فرض حمايتها عليهما في العام 1950.

 

 

* بشر والكتاتني وأبوبركة..تغيرت ملامحهم داخل السجن

فقدان الوزن .. الأمراض المزمنة .. تغير الملامح .. الشيخوخة ..حتى الوفاة ، هذا ما يحدث مع قيادات جماعة الإخوان المسلمين القابعين في السجون منذ الثالث من يوليو عام 2013 .

ظهر القيادي بجماعة الإخوان محمد علي بشر أثناء محاكمته بتهمة التخابر مع دولة أجنبية لتظهر عليه أثار المرض كأقرانه سعد الكتاتني والمحامي أحمد أبوبركة.

محمد علي بشر

ظهر الدكتور محمد علي بشر، القيادي بجماعة “الإخوان المسلمين”، ووزير التنمية المحلية الأسبق  خلال محاكمته أمس وقد بدا عليه الهزال والضعف بشكلٍ لافت للنظر، وذلك بعد قضائه ما يقرب من عام ونصف في السجن.

وظل بشر طليقًا لمدة عام ونصف منذ الانقلاب على الدكتور محمد مرسي في 3يوليو 2013 إلى أن  داهمت قوات الأمن منزله واقتادته إلى السجون.

القيادي بجماعة الإخوان عمر دراج، يقول، في رسالة وجهها إلى بشر: “الأخ الحبيب محمد علي بشر صاحب الخلق الرفيع، رغم ما فعله بك زبانية السجن لم تفقد ابتسامتك الجميلة التي افتقدها كثيرًا“.

أحمد أبوبركة وعصام سلطان

أحمد أبو بركة هو الآخر ظهرت عليه علامات فقدان الوزن ، وذلك أثناء جلسة محاكمته بقضية إهانة القضاء.

ويحاكم أبو بركة إلى جانب الدكتور محمد مرسي بقضية إهانة القضاء ، ونسب أمر الإحالة إلى أحمد أبو بركه أنه نشر بطريق الإدلاء بأحاديث بث علانية في القنوات التليفزيونية والفضائية المختلفة أمورا من شأنها التأثير في القضاة المنوط بهم الفصل في دعوى مطروحة أمامهم (محاكمة الرئيس المخلوع حسني مبارك وقضية أرض الطيارين التي كان متهما فيها الدكتور أحمد شفيق رئيس الوزراء الأسبق) وعلى الشهود الذين قد يطلبون للإدلاء بشهادتهم وعلى الرأي العام ضد المتهمين في تلك الدعوى

محمد سعد الكتاتني

الكتاتني رئيس مجلس الشعب السابق ، ظهرت عليه العديد من الأمراضي أدت إلى فقدان وزنه ، وقال أحد أعضاء فريق الدفاع عن رئيس مجلس الشعب السابق محمد سعد الكتاتنى ورئيس حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين إنه يعانى من مرض السكر، كما أنه أجرى جراحة الشبكية، فى مستشفى ليمان طرة، بعد أن رفضت إدارة السجن السماح بإجرائها فى مستشفى خارج السجن.

وتابع المحامى الذى رفض ذكر اسمه في تصريحات صحفية: «وضع الكتاتنى فى السجن صعب للغاية، فهو محتجز فى زنزانة انفرادية بملحق مزرعة طرة »، مضيفا أنه «فور إيداعه فى الزنزانة تم تجريدها من جميع ملحقتها، وتم سحب السرير، والاكتفاء بثلاث بطاطين لفرشها على الأرض واستخدام واحدة منهم كغطاء».

وأضاف أن إدارة السجن لا تسمح له بأكثر من ساعة تريض يوميا، ثم يظل حبيس داخل الزنزانة الانفرادية 23 ساعة متواصلة، حيث لا يوجد بها أى مرافق.

وأوضح عضو فريق الدفاع الذى يلتقى بالكتاتنى خلال جلسات المحاكمة لدقائق معدودة على حد تعبيره، أن الزيارة ممنوعة عنه ، متابعا: «أحد الأشخاص كان تقدم لخطبة ابنة الكتاتنى، وأراد أن يلتقى والدها عبر زيارة قانونية، إلا أن إدارة السجن رفضت السماح باللقاء».

 

* البلطجية.. سلاح السيسي لردع معارضيه

“الرسالة وصلت”.. هكذا فهم جموع الصحفيين رسالة النظام مع حصار الشرطة والبلطجية لمقر نقابة الصحفيين تزامنًا مع جمعيتهم العمومية يوم الأربعاء الماضي 4 مايو الجاري 2016م؛ احتجاجًا على اقتحام الشرطة  مقر النقابة، مساء الأحد، غرة مايو الجاري، واعتقال صحفيين على ذمة اتهامات بالمشاركة في مظاهرات رافض التنازل عن جزيرتي “صنافير وتيران”.

وبين أمناء الشرطة وضباط وزارة الداخلية، كانوا يتحركون في ثقة بالغة، ويمارسون كل أعمال البلطجة فى حماية رجال الأمن.. لا تندهش إذا رأيت واحدا منهم يدخن السجائر برفقة ضابط أو إذا وقعت عينك على سيدة سمينة بجلباب أسود ترقص، وتضحك بين أمناء الشرطة، وبعد ثانية واحدة ترسل بإشارات بذيئة وألفاظ نابية لأبناء “قلعة الحريات”- نقابة الصحفيين..!.

وحتى كتابة هذه السطور مساء اليوم الجمعة 6 من مايو لا يزال العشرات من البلطجية المدعومين أمنيًّا يحاصرون مقر النقابة ويكيلون أبشع السباب والشتائم لكل صحفي يقترب من مقر نقابته، واحتلوا سلالم النقابة قبل أن تأمرهم عناصر الشرطة بتركها.

بمجرد كتابة “المواطنون الشرفاء” في خانة البحث على موقع “جوجل” تخرج النتائج بمئات الآلاف فى تقارير عديدة ترصد ارتباط نشأتهم بالمظاهرات التي رافقت ثورة 25 يناير 2011، وصولاً إلى المظاهرات الرافضة لاتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع السعودية خلال الشهر الماضي، وتنازل بمقتضاها السيسي عن جزيرتي “صنافير وتيران”؛ ما أثار عاصفة من الغضب الشعبي بين المواطنين رفضًا للتفريط في جزء من أرض الوطن من أجل حفنة من الرز.

حماية أمنية 

يضم تنظيم البلطجية فئات مهمشة شديدة الفقر والجهل منهم تجار مخدرات وقطاع طرق ولصوص ومسجلون خطر. وتشملهم وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب بمظلة أمنية توفر لهم الحماية في مقابل ردع المخالفين للنظام وتأديبهم ووقفهم عند حدودهم إذا لزم الأمر.

يعزز من ذلك ما حدث اليوم الجمعة حيث وقعت مشاجرة بين متظاهرين مؤيدين لقائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، وعدد من أصحاب ورش قطع غيار السيارات بشارع شمبليون، قرب نقابة الصحفيين.

واندلعت المشاجرة بين الطرفين عندما طلب أصحاب محلات شارع شامبليون من مؤيدي السيسي عدم إغلاق الطريق أمام السيارات المتوجهة إلى الشارع؛ لأنهم تسببوا في تعطيل أعمالهم.

وتطورت المشاجرة إلى تبادل السباب بين المتظاهرين وأصحاب المحلات؛ ما دفع قوات الأمن للتدخل، وإلقاء القبض على عدد من أصحاب المحلات والورش بشارع شامبليون.

ولم يقف الأمر عند هذا الحد فقد احتل هؤلاء سلالم النقابة مرددين هتافات مسيئة لجموع الصحفيين منها اتهامهم بالخيانة والعمالة  حاملين صور قائد الانقلاب ولافتات منها و”لا إقالة ولا اعتذار”، ووجهوا الشتائم والسباب للصحفيين الموجودين داخل مبنى النقابة.

واكتفت الشرطة الموجودة بشارع عبدالخالق ثروت بإبعاد هؤلاء عن السلالم ونقلهم إلى الرصيف الموازي لسلالم النقابة، مع توفير المظلة الأمنية بعدة حواجز لاستخدامهم وقت اللزوم.

اعتداءات على صحفيين 

وبمجرد اشتعال المعركة على خلفية اقتحام الداخلية لمقر النقابة أطلقت الشرطة العنان لقطعان “البلطجية” وتعرض معظم الصحفيين لإهانات وشتائم وإشارات بذيئة لا يمكن وصفها حيث اعتدوا على ياسر رزق رئيس تحرير صحيفة الأخبار الحكومية وشديد القرب من قائد الانقلاب وصاحب التسريبات الشهيرة حتى رافقه ضابط برتبة كبيرة وأمن خروجه من النقابة بعد انتهاء الجمعية العمومية الأربعاء الماضي.

كما تم الاعتداء على الناشط السياسي والصحفي خالد داود القيادي بحزب الدستور وجبهة الإنقاذ التي استخدمها السيسي كغطاء مدني لانقلابه العسكري على الرئيس مرسي، حيث اعتدى “البلطجية” على “داود” بعصا بلاستيكية في مقدمتها دائرة حديدية، ثم تدخلت قوات الشرطة وقامت بسحبه منهم.

كما اعتدى البلطجية على وفد المجلس القومي لحقوق الإنسان  كما صرح بذلك جورج إسحاق عضو المجلس أمس الخميس عند زيارتهم لمقر النقابة؛ أملا في احتواء الأزمة.

صفقة مع النظام 

وفي تقرير لصحيفة “المصري اليوم” في عدد اليوم الجمعة حول حشود البلطجية شركاء الداخلية في حصار النقابة يقول التقرير “لاحظت توقف أتوبيس خاص يحمل رقم «421 ع ل»، وقفت إلى جواره، وسمعت بعض الأشخاص يتحدثون: “إحنا هنقعد قد إيه في المصلحة دى يا كابوريا؟”.

الجملة كانت بصوت سيدة ترتدى عباءة سوداء، رد عليها «كابوريا» باللهجة والصوت نفسيهما: “هما ساعتين وهنخلع.. المهم نقبض”، استكملت السير حتى وصلت إلى بداية شارع عبدالخالق ثروت.

من ناحية شارع رمسيس، فشاهدت جماعة أخرى من «عينة» الب السابقة نفسها، يقفون أمام حواجز الأمن التي أغلقت الشارع، اقتربت منهم، وعرفت أنهم جاءوا من أحياء الموسكى والسيدة زينب وعابدين، في 5 أتوبيسات و3 «ميكروباصات»، وقفوا يرقصون خلف الحواجز على أنغام الـ«دى جى»، الذي كان محملًا على سيارة ربع نقل تحمل لوحات بأرقام «298 م ل»، اتصلت بأحد الضباط بإدارة مرور القاهرة، للاستعلام عن تلك السيارة، فتبين أنها مبلغ بسرقتها، بتاريخ 12 مارس الماضى، وتابعة لمرور الموسكى، ومحرر محضر رقم 2193 لسنة 2016 بالواقعة”.

ويضيف التقرير تفاصيل أخرى «بالقرب منهم كان يجلس شابان وفتاة، ويبدو أنهم شعروا بالإرهاق بسبب كثرة الرقص والغناء، جلست بالقرب منهم، فسمعت هذا الحوار: «أحد الشابين يقول: محمد إسماعيل بياخد نص الفلوس ويوزع النص الباقى على الناس اللى بيجيبهم..هو بيعمل كده كل مرة»، ليرد الشاب الثانى: «يا عم كبر دماغك انت مش هتقدر تقوله كده.. ما هو اللى مظبط المصلحة دى.. ودول ساعتين وشوية وهنمشى، يعنى ولا خناقة ولا ضرب»، وسريعًا سألتهما الفتاة: «هما مش هيجيبوا أكل؟»، ليرد أحدهما: «قالوا هيجيبوا كشرى كمان شوية”.

وتضيف مصورة المصري اليوم «سمعت سيدة تتحدث مع أحد الضباط قائلة: «نمشى بقى يا باشا ولا إيه إحنا تعبنا؟ فرد عليها الضابط دون أن ينظر إليها ودون أن يخشى من مرور صحفيين بالقرب منه، قائلا: لسة شوية لما أقولك امشى ابقى امشى.. يالا روحى ارقصى».

مندسون وسط المظاهرات

وتكشف الزميلة عزة فضالى، المصورة الصحفية بـ”المصرى اليوم”، أنها تمكنت من التعرف على شخص بين البلطجية الذين كانوا يحاصرون النقابة الأربعاء الماضي واقتربت منه بشدة والتقطت صورة له وتذكرته أنه هو من تحرش بها في احتفالات التحرير بمجرد الإعلان عن فوز الرئيس مرسي على الفريق أحمد شفيق وتقول فضالي “فور الإعلان عن فوز الرئيس محمد مرسي، انطلقت أعداد كبيرة من أنصار جماعة الإخوان للاحتفال بالفوز، قمت بإعداد تغطية صحفية للاحتفالات بميدان التحرير، فجأة ظهر عدد من المواطنين ليسوا من أهل الميدان أو المتظاهرين المعتادين، تجمع حولى بعضهم، ووجدت نفسى داخل دائرة أفرادها عدد من المتحرشين، حيث لمسوا جسدى، وفى هذه اللحظة لاحظت أحدهم وأمسكت به وصرخت في وجهه وطلبت منه أن يتركنى، حاولت إبعاده عنى، ولكنه استمر في التحرش بى، صرخت في وجهه لأبعده عنى، لكن دون جدوى، وظلت ملامح وجهه وهو يجذبنى نحو دائرة المتحرشين عالقة في ذهنى». 

وتضيف عزة: “أثناء حالة الشد والجذب دخل رجلان وساعدانى على الخروج من وسط هؤلاء البلطجية.. وبعد مرور أربع سنوات على الحدث رأيته مرة أخرى، وفى هذه المرة كان على أبواب نقابة الصحفيين، ضمن المتظاهرين المعروفين باسم (المواطنين الشرفاء)، وقف معهم حاملًا شعارات تحيا مصر، يهتف ضد الصحفيين مع المتواجدين خلف الكردون الأمنى بشارع رمسيس، لمحته ونظرت إليه، وتمكنت من تصويره وهو ينظر إلى عينى بشكل مباشر، وكان الحاجز الأمنى هو الفاصل بينى وبينه، وبمجرد أن رأيته تذكرت وجهه وما فعله معى في ميدان التحرير، حاولت الوصول لأقرب نقطة له، والتقطت له صورة واضحة وهو ينظر إلىَّ مباشرة، نظر إلىَّ بشكل مباشر وأنا أقوم بتصويره، إلا أنه بدأ يختفى وسط الجموع بشكل تدريجى حتى اختفى تمامًا”.

 

 

 

*زوجة عصام الحداد تتحدث عن الممارسات ضد معتقلي “العقرب

ماذا يحدث لقادة الإخوان فى ‏مقبرة العقرب؟”.. بهذا التساؤل ابتدأت زوجة القيادي بجماعة الإخوان المسلمين في مصر، عصام الحداد، استعراض الانتهاكات الممارسة ضد قياديي الجماعة المعتقلين في سجن العقرب.

واستهلت منى إمام، الحالات التي تناولتها في منشور مطول لها على فيسبوك، بوزير التنمية المحلية الأسبق محمد علي بشر، الذي تداول النشطاء مؤخرا صورا له توضح آثار الإضراب عن الطعام عليه، حيث بدا هزيلا ونحيلا.

وقالت منى إمام: “الدكتور محمد علي بشر معتقل في العقرب مع مجموعة مكتب الإرشاد، التي تم اعتقالها العام الماضي: د. عبد الرحمن البر والدكتور محمد وهدان والدكتور غزلان وآخرين في عنبر منفصل عن القيادات الموجودة في العقرب منذ فض رابعة“.

وأردفت: “أغلب معتقلي هذا العنبر من كبار السن المرضى.. ورغم ذلك فقد بدا د. عبد الرحمن البر و11 آخرين من العنبر نفسه يوم 3 مايو إضرابا كليا عن الطعام؛ احتجاجا على المعاملة المهينة وحملات التجريد والتجويع، التي تمارسها إدارة العقرب منذ غلق الزيارة الخميس 21 أبريل الماضي“.

وأضافت: “لقد اجتاحوا الزنازين بجحافل الأمن المركزي والكلاب كعادتهم.. وجردوهم من كل شيء.. ومنعوا التريض.. الطعام أصبح سيئا جدا وكميته قليلة.. وأغلقوا الكانتين وأغلقوا عليهم النظارات.. والمعاملة أصبحت سيئة جدا.. بل وصل بهم الأمر إلى سحب الأدوية من المرضى في أحد العنابر.. ولا نعلم أي شيء عن وضعهم الحالي بعد منع زيارة الأهل أو حتى المحامين، الذين كنا نستعين بزيارتهم في إيصال الأدوية للمرضى!!”.

 وقالت أيضا: “إنه الموسم السنوي للقتل في العقرب.. (رجب شعبان رمضان)، لقد قتل العام الماضي أربعة في مجاعة رمضان، منهم اثنان في عنبر زوجي الدكتور ?#‏عصام_الحداد?، إنهم يستغلون إلهاء الناس في أحداث “اقتحام نقابة الصحفيين لقتل المزيد منهم“.

ورأت إمام “أنها فرصتهم (السلطة) في الانتقام من الشباب الذين بدأوا الإضراب في فبراير الماضي وأجبروهم على فتح الزيارة وتحسين الأوضاع آنذاك، ومنهم ابني ?#‏جهاد_الحداد?”.

وأشارت إلى أن “المشكلة أنهم (المعتقلون) منذ تعيين وزير الداخلية الحالي وبعد 14 شهرا من التجويع والحرمان من كل مقومات الحياة في هذه القبور المظلمة، لن يستطيعوا أن يصمدوا ويتحملوا ما تحملوه العام الماضي.. لن يستطيع ابني جهاد مثلا أن يفقد 30 كيلو آخرى من وزنه.. كلهم دون استثناء في حالة هزال وضعف صحي شديد، خاصة المجموعة التي كانت في إضراب منذ فبراير الماضي“.

وحذرت من أنه “لو لم تتحرك المنظمات الإنسانية والحقوقية سريعا ستكون مذبحة جديدة… والضحايا هذا العام سيكونون عشرات وليس أربعة كالعام الماضي… ولن يصمدوا حتى إلى رمضان… دون طعام أو حركة أو خروج للشمس أو حتى أدوية!!”.

واختتمت منشورها قائلة: “إنه ?#‏القتل_العمد.. بكل صوره.. وليس لهذا الوضع أي توصيف آخر“.

ويشار أن الزيارات قد مُنعت عن المعتقلين في سجن العقرب، طبقا لشهادات ذوي المعتقلين، منذ منتصف نيسان/ أبريل الماضي، بالتزامن مع فعاليات وتظاهرات جمعة الأرض.

 

 

*د محمد عبد الغني يصارع الموت بسجن الزقازيق العمومي
تدهورت الحالة الصحية للدكتور محمد عبد الغني أستاذ الرمد و المعتقل بسجن الزقازيق العمومي منذ 20 أغسطس 2013 من منزله بعد أحداث فض اعتصام رابعة العدوية.

و كان د محمد يعانى من مشاكل صحيحة عديدة داخل محبسه بسجن الزقازيق و تعنت إدارة السجن في علاجه الأمر الذى أدى إلى ضعف كفاءة قلبه و وصولها الى نسبة 20 % ، و زاد على ذلك احتياجه لنقل دم و وجود اشتباه فى نزيف داخلى ، على حد قول الأطباء الموجودين معه بالسجن ، الذين أكدوا على أن د محمد يتعرض للموت الأن داخل السجن لانعدام الرعاية الصحية .
و كان نشطاء و حقوقيون قد نظموا حملة على وسائل التواصل الإجتماعي تحت عنوان ‫#‏انقذوا_عبدالغنى للضغط على سلطات السجن للسماح بنقله لمستشفى متخصص لتلقى العلاج ، و لكن إدارة السجن لا تبالى .

 

*التايمز: أزمة الصحفيين أصعب تحدٍ يواجه السيسي ونظامه

وصفت صحيفة التايمز البريطانية، الأزمة بين نقابة الصحفيين وداخلية الانقلاب بأنها أصعب تحدٍ يواجه السيسي ونظامه فى مصر منذ الانقلاب العسكرى.
وأكدت الصحيفة فى تقرير لمراسلتها بالقاهرة بيل ترو، أن الاحتجاجات جاءت بعد سلسلة من التجمعات المعارضة لحكومة الانقلاببسبب تنازل السيسي عن جزيرتى تيران وصنافير فى البحر الأحمر للسعودية، التى قالت إنها أكبر داعم مالى لمصر.
وذكرت الصحيفة، بحسب مقتطفات نشرتها هيئة الإذاعة البريطانية “بى بى سى، أن أجهزة أمن الانقلاب ألقت القبض على صحفيين ولفقت إليهما اتهامات بالتحريض على الاحتجاجات، بعد اقتحامها مقر نقابة الصحفيين، لأول مرة فى تاريخ النقابة التى تأسست منذ 75 عاما.
وقالت التايمز إن هذه هى المرة الأولى التى يتعرض فيها السيسى وحكومته إلى احتجاجات من صفوف الموالين للحكومة، منذ وصوله إلى الحكم عام 2014.
ونقلت التايمز عن منظمة حماية الصحفيين، أن مصر اليوم من أكثر بلدان العالم سجنا للصحفيين مع الصين، إذ يوجد بها 29 صحفيا خلف القضبان.

 

 

الانقلاب حول سد النهضة من غير مشروع دولياً إلى مشروع قانونياً. . الجمعة 18 ديسمبر. . مشاريع السيسي استنزاف للاقتصاد ونتائج وهمية

السيسي مشروع السيسي المشروع القوميالانقلاب حول سد النهضة من غير مشروع دولياً إلى مشروع قانونياً. . الجمعة 18 ديسمبر. . مشاريع السيسي استنزاف للاقتصاد ونتائج وهمية

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*مشاريع السيسي القومية.. استنزاف للاقتصاد ونتائج وهمية

منذ تنصيب عبد الفتاح السيسي رئيسًا أطلق العديد من المشروعات القومية التي قال عنها إنها ستدعم الاقتصاد وتنتقل بمصر إلى مصاف الدول المتقدمة.  

في المقابل يؤكد خبراء واقتصاديون أن مشاريع السيسي لم تحقق أي تقدم يذكر على مدار الأشهر الماضية، فضلاً عن كونها استنفزت من ميزانية الدولة الكثير.

وأوضح الخبير الاقتصادي ممدوح الولي، أن مشروع قناة السويس الجديدة  على سبيل المثال لم يضيف شيئًا لإيرادات القناة خلال السنوات القليلة المقبلة، مشيرًا إلى أن إيرادات القناة قلت بسبب الأزمة العالمية، في حين أن مصر أهدرت المليارات من الجنيهات لإنشاء هذة القناة، مما تسبب في أزمة في الاحتياطي الأجنبي.

ونستعرض في هذا التقرير أبرز تلك المشاريع التي استنزفت الاقتصاد أو تم اكتشاف أنها مشاريع وهمية حتى الآن:

مليون وحدة سكنية

وأول المشاريع القومية التي أعلن عنها  عبد الفتاح السيسي وفشل في تحقيقها في شهر مايو عام 2013، قبل الانتخابات الرئاسية، هو مشروع “المليون وحدة سكينة” لمحدودي الدخل، وذلك عن طريق التعاقد مع  شركة آرابتك الإماراتية خلال خمس سنوات مقابل 280 مليار جنيه (40 مليار دولار، حسب سعر الصرف آنذاك)، ولم تمر سوى ثلاثة أشهر حتى قالت وزارة الإسكان المصرية إنها تسلّمت الملف بدلاً من الجيش.

وتصاعدت الخلافات بين الشركة والحكومة حول مصادر تمويل المشروع، بالإضافة إلى الوضع المالي المتأزم لشركة آرابتك؛ حيث تعرضت لخسائر وتغيرات إدارية خلال الفترة الماضية؛ ما عرقل تنفيذ مشروع المليون وحدة سكنية.

قناة السويس الجديدة

ومن المشروعات التي روج لها النظام بطريقة مكثفة؛ حيث عقد الكثير من المصريين آمالاً كبيرة على هذه القناة وكلفت الدولة المليارت حتى يتم تقليل مدة تنفيذها لمدة سنة واحدة بدلاً من ثلاث سنوات، وتسببت في أزمة في الاحتياطي النقدي الأجنبي، وفي المقابل لم تحقق هذة القناة أي عائد يذكر ولكن قلت نسبة عبور السفن في قناة السويس وقلت إيرادات القناة.

وجمع السيسي كلفة المرحلة الأولى التي تبلغ 64 مليار جنيه (8.5 مليارات دولار)، عبر شهادات استثمار للشركات والمواطنين بفائدة كبيرة كما اقترض من البنوك.

 

العاصمة الإدارية الجديدة

وأعلن عبدالفتاح السيسي عن العاصمة الإدارية خلال المؤتمر الاقتصادي الذي نظمة في مدينة شرم الشيخ.

وتقع العاصمة الجديدة في 60 كيلومترًا في طريق القاهرة/ السويس الصحراوي، وبكلفة تتجاوز 90 مليار دولار.

وقد تم الإعلان وقتها عن تولي شركة إعمار الإماراتية تنفيذ المشروع، إلا أن الشركة نفت في تصريحات لاحقة مشاركتها في المشروع.

ولكن محمد العبار، رئيس مجلس إدارة شركة إعمار، عاد وأعلن عن تأسيس شركة كابيتال سيتي بارك لتنفيذ المشروع، ثم تواصل الغموض حوله، حتى أعلن السيسي أن الموازنة لا تتحمَّل بناء العاصمة الإدارية، واستمر تضارب التصريحات حتى توقف المشروع تمامًا.

وفي تصريحات صحفية انتقد الدكتور مصطفى كامل السيد، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، تأسيس عاصمة إدارية جديدة في هذا التوقيت، نظرًا للمشكلات التي يعيشها الاقتصاد المصري: “نعاني من عجز هائل في موازنة الدولة سنتغلب عليه خلال الخمس سنوات المقبلة، وهو ما يستوجب عدم الدفع بمليارات الجنيهات في إنشاء مدينة جديدة لن يكون لها أولوية أو عائد اقتصادي سريع“.

إنشاء الشبكة القومية للطرق خلال عام واحد

وأعلن السيسي عن إنشاء الشبكة القومية للطرق خلال عام واحد، حسب تصريحاته بعد توليه الرئاسة مباشرة، ولم تنجز الحكومة أي شيء في هذا المشروع بسبب ضعف مصادر التمويل والأزمة المالية التي تمر بها الدولة.

وبلغ عجز الموازنة العام المالي الماضي نحو 218 مليار جنيه خلال التسعة شهور الأولى من العام المالي الحالي مقابل 253 مليار جنيه (36 مليار دولار) في العام الماضي، ويتوقع أن ترتفع إلى 300 مليار جنيه بنهاية العام الجاري (40 مليار دولار).

مثلث التعدين الذهبي

ويقع مثلث التعدين الذهبي في صحراء مصر الشرقية الممتد من منطقة إدفو، جنوب محافظة قنا، إلى مرسى علم، على ساحل البحر الأحمر شرقًا، إلى منطقة سفاجا شمالاً، الذي شهد إهمالاً ملحوظًا، وأعلنت حكومة الدكتور هشام قنديل خلال حكم الرئيس محمد مرسي عن هذا المشروع ولكنه توقف بعد الإطاحة بالرئيس مرسي، وترويج النظام الحالي لهذا المشروع ولكنة فشل في تنفيذه.

استصلاح مليون فدان

أعلن عبد الفتاح السيسي عن استصلاح مليون فدان، ولكن فشل في تحقيق وعودة بعد حملة ترويجية ضخمة بعد أن اصطدم بالعجز المائي، ولا سيما بعد تصاعد أزمة سد النهضة الإثيوبي وفشل مصر في إقناع الجانب الإثيوبي بوقف البناء أو التعهّد بالحفاظ على حصة مصر المائية والبالغة 53 مليار متر مكعب سنويًّا، في ظل معاناة البلاد من عجز مائي حاد.

مشروع الضبعة النووي

على خطى  مشروعات  السيسي وقعت مصر اتفاقية مع روسيا لإقامة أول محطة نووية مصرية في منطقة الضبعة على الساحل الشمالي للبلاد، تتضمن أربعة مفاعلات بقدرة 4800 ميجااوات.

ورغم إعلان السيسي أن مصر وروسيا اتفقتا على بنود الاتفاقية كافة، نقلت صحيفة “اليوم السابع” المؤيدة للسيسي عن أحد أعضاء فريق التفاوض المصري حول المشروع، قوله: إن الاتفاقية التي تم توقيعها مع الحكومة الروسية ليست مكتملة؛ حيث لم يتفق الطرفان على أهم جوانب المشروع، وهو الشق المالي.

وأكد  أنه تم الاتفاق على تكلفة 20 مليار دولار، لكنَّ الجانبين لم يتفقا على طريقة تمويل هذا المبلغ الضخم، في ظل الأزمة الاقتصادية الكبيرة التي تعاني منها مصر، وفي سابقة جديدة في تاريخ الاتفاقيات الاقتصادية الدولية.

 

 

*بيان رسمي من جماعة الاخوان

أصدرت اللجنة العليا لجماعة الإخوان، بيانا منذ قليل، حول تفاصيل الأزمة التى تمر بها الجماعة، قالت فيه: “نؤكد ان اللجنة الادارية العليا قد اجتمعت برئاسة الامين العام للجنة و اكتمل نصابها القانوني ( ٧ من ١١ ) و اتخذت عده قرارات بموافقة جميع اعضاء الادارة الذين شاركوا في الاجتماع و تؤكد اللجنة ان الشاب محمد منتصر هو المتحدث الاعلامي للجماعة و كل ما صدر من مسئول اللجنة الادارية و تم تسريبه للاعلام عمل فردي تم دون اعتمادها من اللجنة بالمخالفة لادبيات الجماعة و عملها المؤسسي و ستقوم لجمة تقصي الحقائق بالتحقق منها بشكل سليم

وأضافت عبر موقعها الرسمي “إخوان اون لاين”: ” نعترف بوجود خلاف يحصره البعض عن جهل أو قصد في مسألة الثورية والسلمية ولكنه في الحقيقة يتعدى ذلك إلى منهجية الإدارة وأسلوب اتخاذ القرار ومرجعيته خاصة في ظل انتهاء مدة مكتب الارشاد فضلا عن استحالة انعقاد نصابه القانوني بسبب الأساتذة الأسرى لدى سلطة الانقلاب الغاشم، هذا بخلاف الصعوبة الشديدة والخطورة الأمنية لاجتماع من تبقى من أعضاء الشورى العام بصفة دورية“.

 

نص البيان:

بيان ومصارحة 

إلى جموع إخواننا وأخواتنا من أبناء جماعة الإخوان المسلمين المباركة في شتى بقاع الأرض و المخلصين من أبناء الامة الذين ينتظرون نصرا من الله و فتحا قريبا يزيح الطغاه الجاثمين على صدورها ، و في مقدمتهم المكلومون من ذوي الدماء الذكية التي سالت نصرة للحق، و الأسود خلف قضبان الظلم والقهر، وأخواتنا الثائرات المترقبات لمن يأخذ بثأرهن من معتدٍ مجرم أمِن العقوبة ،والثائرون المجاهدون في الشوارع والميادين يأخذون بأسباب النصر، والمطاردون هنا وهناك لا يجدون سبيلاً، إلى هؤلاء جميعاً نقول والله المستعان.

 

لقد حملتمونا أمانة عظيمة عندما اخترتمونا لهذه المهمة في خضم بحر يموج بالأحداث الجسام في العالم من حولنا وفي ظل واقع انقلاب غاشم مجرم ينكل بالثائرين و كل أبناء الوطن بلا رحمة وفي ظل ضربات أمنية شديدة، في ظل ذلك لا يخفى عليكم أنها مسئولية مغرم وليست مغنما ولكنها حكمة الله نستعين بمن عليه التكلان في انجازها ونسألكم الدعاء بالسداد ولكم حق أن نقوم بواجبنا فيها على أكمل وجه إلى أن نسلم الراية بأمان لمن يخلفنا . ونطلب حقنا عليكم بعوننا عليها ما استطعتم ومن هذا العون أن تقفوا لمن ينفخ في نار الخلاف وتذكرونه بالله وتردعونه عن فعله ولا تخافون في ذلك لومة لائم نصب أعينكم رفعة الحق قبل نصرة الشخص.

 

أيها الثوار الاحرار و الثائرات الفضليات ، نتعهد اليكم بأن من أولوياتنا: –  

تحمل أمانة المسئولية و بذل كل الجهد لانجازها على أكمل وجه . – على رأس مهامنا التأسيس لمرحلة جديدة وإجراء تعديلات اللائحة والاعداد لانتخابات تأتي بمن يعبر عن الصف في ظل هذه المتغيرات ويدير الدفة باجتهاد صحيح بإذن الله بعدما أخفقت اجتهادات سابقة في الوصول لمبتغانا، وسنكون أول من يعينه و سهاما نافذة في جعبته ، وحتى ننجز ذلك سنعلي من صوت العقل ونستوعب الجميع ونصبر على من خانه اجتهاده محافظين على رأب الصدع ولحمة الصف ما استطعنا لذلك سبيلا ، نحترم الجميع الصغير قبل الكبير ولا نجرح في الأشخاص أو نفجُر لا قدر الله في الخصومة لاختلاف في الرأي، ولا يعني هذا قداسة لأحد فكلٌ يؤخذ من كلامه ويرد إلا المعصوم ، نعترف بوجود خلاف يحصره البعض عن جهل أو قصد في مسألة الثورية والسلمية ولكنه في الحقيقة يتعدى ذلك إلى منهجية الإدارة وأسلوب اتخاذ القرار ومرجعيته خاصة في ظل انتهاء مدة مكتب الارشاد فضلا عن استحالة انعقاد نصابه القانوني بسبب الأساتذة الأسرى لدى سلطة الانقلاب الغاشم، هذا بخلاف الصعوبة الشديدة والخطورة الأمنية لاجتماع من تبقى من أعضاء الشورى العام بصفة دورية. ولكن نتعهد بأن نحل هذه الأمور بتوفيق الله بالحوار والتواصل وتتسع صدورنا لجميع اخواننا المخالف قبل الموافق ، حلول هذه المشاكل لن يتم عبر الاعلام ولا ينبغي له ذلك وإن كان من حق الجميع معرفة الحقائق والشفافية في عرضها لذا سنتواصل عبر الاعلام باطلالة حول أهم النتائج ونسعى للحل بالطرق الصحيحة فيما وراء ذلك ويعيننا حالياً لجنة تقصي حقائق في الداخل والخارج تمت الموافقة على تشكيلها.  إخوانكم في اللجنة الإدارية العليا في حال انعقاد دائم بأشكال مختلفة ونتواصل مع الجميع كما تدرس اللجنة العديد من الأمور و اتخذت بعض القرارات سيتم نزولها للصف في مساراتنا المتعارف عليها ونسألكم الدعاء في أن يوفقنا الله دائما في اتخاذ القرارات المناسبة .

 

و لكننا نؤكد ان اللجنة الادارية العليا قد اجتمعت برئاسة الامين العام للجنة و اكتمل نصابها القانوني ( ٧ من ١١ ) و اتخذت عده قرارات بموافقة جميع اعضاء الادارة الذين شاركوا في الاجتماع و تؤكد اللجنة ان الشاب محمد منتصر هو المتحدث الاعلامي للجماعة و كل ما صدر من مسئول اللجنة الادارية و تم تسريبه للاعلام عمل فردي تم دون اعتمادها من اللجنة بالمخالفة لادبيات الجماعة و عملها المؤسسي و ستقوم لجمة تقصي الحقائق بالتحقق منها بشكل سليم ، نثمن دور المخلصين من أصحاب المبادرات للخروج من الأزمة ونفتح أبوابنا على مصراعيها لأي محاولة جادة تحقق المصلحة للجميع.، نذكر انفسنا بقول الله عز و جل ” و ألف بين قلوبكم لو انفقت مافي الارض جميعا ما ألفت بين قلوبهم و لكن الله ألف بينهم ” و قول الامام المؤسس ( ايها الاخوان إني لا اخشى عليكم الدنيا مجتمعة فأنتم بإذن الله أقوى منها، و لكني أخشى عليكم أمرين اثنين: أخشى عليكم ان تنسوا الله فيكلكم إلى أنفسكم أو ان تنسوا أخوتكم فيصير بأسكم بينكم شديد) هذا وندعوا الجميع إلى العمل الجاد و بذل الجهد في مقاومة الانقلاب الغاشم، و نستحث الثوار ألا يشغلهم شاغل عن ثورتهم ، وندعوا الاخوان في الخارج لأن يكونوا عوناً وسنداً لاخوانهم بالدعاء والدعم بجانب ميادين جهادهم الأخرى الواجبة عليهم . ” أَمْ حَسِبْتُمْ أَن تَدْخُلُواْ الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُم مَّثَلُ الَّذِينَ خَلَوْاْ مِن قَبْلِكُم مَّسَّتْهُمُ الْبَأْسَاء وَالضَّرَّاء وَزُلْزِلُواْ حَتَّى يَقُولَ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ مَعَهُ مَتَى نَصْرُ اللّهِ أَلا إِنَّ نَصْرَ اللّهِ قَرِيبٌ

الاخوان المسلمون – اللجنة الإدارية العليا

الجمعة 7 ربيع الاول 1437 الموافق 18 ديسمبر

 

 

*هتافات ضد الجيش والشرطة تنهي مظاهرات محدودة لـ”إخوان الغربية”

أنهى العشرات من أعضاء الإخوان، الجمعة، مسيرات وسلاسل بشرية محدودة بمراكز السنطة وقطور وسمنود، عقب اشتباكات مع الأهالي لترديدهم هتافات ضد الجيش والشرطة.

كان أعضاء جماعة الإخوان، قد نظموا سلاسل بشرية على طرق «السنطة – طنطا»، و«قطور- طنطا»، و«سمنودالمحلة»، رافعين لافتات تحمل عبارات مناهضة للنظام الحالي وشارات رابعة.

وردد المشاركين في المسيرة هتافات معادية لرجال الجيش والشرطة، وحاولوا قطع الطريق أمام حركة السيارات، ووقعت مشادات مع الأهالي والسائقين أدت إلى إنهاء الفاعليات.

 

 

*البورصة تخسر 53 مليون جنيه في أسبوع

خسر رأس المال السوقي للأسهم المقيدة بالبورصة المصرية 53 مليون جنيه، حيث أغلق رأس المال السوقي عند مستوى 421,597 مليار جنيه، خلال تعاملات الأسبوع الماضي.

وكانت البورصة قد استهلت تعاملات الأسبوع الماضي، بخسارة فادحة بلغت 9.65 مليارات جنيه؛ وتراجع مؤشر البورصة الرئيسي “إيجي إكس 30” بنسبة 3.6%، وتراجع مؤشر “إيجي إكس 50” بنسبة 3.06%، وتراجع مؤشر “إيجي إكس 20” بنسبة 4.09%. 

وشهد مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “إيجي إكس 70” انخفاضًا بنسبة 2.3%، وهبط مؤشر “إيجي إكس 100” الأوسع نطاقًا بنسبة 2.02%.

 

 

*نشطاء يردون على لافتة السيسي “طفل معه جيش

تواصلت ردود الفعل الساخطة على مواقع التواصل الإجتماعي بعد الفضيحة الإنسانية التى نشرتها حكومة الانقلاب، على البوابات الإسمنتية بطريق القاهرة – الإسكندرية الصحراوي،  حيث علقت لافته يظهر في نصفها الأيمن صورة عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب إلى جانبه الطفل عمرو فاروق، الذي صاحب السيسي في افتتاح مشروع “قناة السويس”، أعلاها كتبت عبارة ‘طفل معه جيشه’، مقابلها، وضعت الصورة الشهيرة للطفل السوري إيلان الكردي، الذي مات غرقا على شواطئ تركيا، وكتب أسفلها عبارة ‘طفل فقد جيشه’، في محاولة لاستغلال مأساة الشعب السوري بشرعنة نظام السيسي الانقلابي.

وكان النشطاء على  مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا اللافتة بشكل موسع ، ليتصدر هاشتاج ‘طفل معه جيشه’ وهاشتاج ‘بوابات الطريق الصحراوي’ موقع ‘تويتر’ ويصبحا ضمن الأكثر تداولا على موقع التدوين المصغر. 

شارك رواد شبكات التواصل، عشرات الصور التي تظهر مآسي الأطفال المصريين مع الجيش ، والتعذيب والقهر والفقر والتلوث التي يعايشهما الشعب المصري يوميا، كتبت على جميعها عبارة ‘طفل معه جيشه’،فضلا عن الصور التي تظهر تعذيب داخلية الانقلاب للأطفال في شوراع وسجون مصر.

 

 

*ماراثون “الشيخ زايد” بالقاهرة يتحول إلى “خناقة

تحول ماراثون الشيخ زايد بمنطقة التجمع الخامس إلى فوضى بسبب سوء التنظيم، وتسابق المشاركون علي اقتناص الكراتين التي تحمل الجوائز والهدايا.

وتسببت الفوضى في  الحصول على الهدايا، ما تسبب في وقوع حالات إغماء بين المتسابقين نتيجة حالة الفوضى التي عمت استاد الدفاع الجوى، وسط هروب وزير الشباب والرياضة في حكومة الإنقلاب من المكان.

 ويقام الماراثون بالتجمع الخامس لمسافة 10 كيلو مترات، من شارع التسعين لينتهي أمام استاد الدفاع الجوي.

 

 

*الكتاتني.. من جريمة رفض “بيان الانقلاب” إلى القتل البطيء بالعقرب

الرئيس التوافقى لرئاسة مجلس الشعب الشرعى المنتخب دورة 2012، هادئ الطباع المبتسم، ورئيس أكبر حزب مدنى فى مصرالحرية والعدالة،الدكتور محمد سعد مصطفى الكتاتنى، من مواليد محافظة سوهاج، الذى انتقل للعمل فى وظيفة أستاذ النبات بكلية العلوم بجامعة المنيا.
جريمة سعد الكتاتنى لم تكن تلك التى يتم تلفيقها إلى 99% من المعتقلين السياسيين الرافضين للانقلاب العسكرى الدموى منذ الثالث من يوليو 2013، لكنه كان متفردًا؛ حيث كانت جريمة فقط هى “رفض بيان الانقلاب”، الذى دعُيا له قادة حزب الزور وممثل الكنيسة تواضروس وقادة جيش الانقلاب والشرطة وممثلى الأحزاب الكرتونية، لكنه رفض دعوتهم وأصر على موقفه الثابت بأن الرئيس الرسمى للبلاد والمنتخب هو الدكتور محمد مرسى.
سعد الكتاتنى، كان دائم التقدم بالصفوف، ويشهد له الجميع بأنه أحد الذين دافعوا عن الحق فى عهد المخلوع مبارك، وكان من بين الذين اعتصم مع أعضاء الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين في مجلس الشعب دعما لغزة؛ حيث كان الاعتصام في (البهو الفرعوني) بمجلس الشعب، الأمر الذى دفع نواب فتحى سرور رئيس المجلس آنذاك لطرح الموضوع للمناقشة في مجلس الشعب.
ولم تمر ساعات على الانقلاب العسكرى بقيادة عبد الفتاح السيسى، حتى اعتقل الدكتور سعد الكتاتني، ونائب مرشد الإخوان الدكتور رشاد بيومي في منزليهما بأكتوبر، يوم الأربعاء الثالث من يوليو، بجريمة الرفض والانصياع لمغتصب لرئاسة مصر.
ومر على اعتقال الدكتور الكتاتنى -وهو الأستاذ بقسم النباتات بجامعة المنيا- عامين، وتعرض خلالها لتصفية جسدية وقتل بطيء ممنهج وقاتل حتى ظهر فى إحدى الجلسات وقد تغيرت ملامح وجهه الممتلئ لتصبح شاحبة صفراء ورأسه أصبح صمًّا لا يرى فيه إلا البيضاء من شعره.
وكانت إسراء نجلة الدكتور الكتاتنى قد كشفت -على صفحتها الشخصية- عن أن سلطات الانقلاب قررت نقل والدها لمستشفى القصر العيني بعد تعرضه لهبوط بالدورة الدموية، كما نفت صدور قرار انقلابي بالعفو الصحي عنه، موكدةً أن والدها آخر من سيخرج من المعتقل بعد تحرير جميع المعتقلين فى سجون مِصْر، وأولهم رئيس الجمهورية الشرعى الدكتور محمد مرسي.

 

 

*أحمد مصطفى يصارع الموت في”عاصمة جهنم

يبدو أن الحكومة أدمنت تعذيب معارضيها ، وتركهم يموتون بسبب الإهمال الطبي في السجون وأقسام الشرطة . ولم تعد أخبار وفاة محتجز بسبب الإهمال الطبي تؤرق القائمين على تلك الأماكن ؛ بل إنها أصلحت أخبارا روتينية بالنسبة للمواطنين الذين لم تعد تلك الأفكار تزعجهم بشكل مؤثر.

ويعتبر المدرس الشاب أحمد مصطفى نادي – الذي اعتقل في 29 مارس الماضي – هو الضحية الأحدث لتلك المهزلة ، حيث يواجه الموت في سلخانة “أبو النمرس” ، والتي يطلق عليها المعتقلون” عاصمة جهنم” ، وذلك بسبب الإهمال الطبي المتعمد.

أصيب أحمد بحساسية مزمنة على الصدر نتيجة التكدس داخل أماكن الاحتجاز ، و تدهورت حالته إلى التهابات حادة على الصدر والجهاز التنفسى ونوبات من الاختناق وضيق التنفس.

كما أصيب بتهتك فى عضلات وأعصاب الوجه من الناحية اليمنى أثرت على العين نتيجة التعذيب المستمر منذ 9 اشهر.

ورفضت النيابة طلبات المحامين من نهاية مارس الماضي بنقله الى المستشفى للعلاج خشية إثبات تعرضه للتعذيب.

كما تقدم المحامون بنفس الطلب للمحكمة العسكرية التى يعرض عليها فردت بعدم الاختصاص وأن امر الاحالة من شأن النيابة العامة.

وبين رفض النيابة العامة والمحكمة العسكرية نقله الى المستشفى يبقى أحمد يصارع الموت فى سلخانة أبو النمرس . مما يعد اهدار لكل المواثيق الدولية وحقوق الانسان.

ويبلغ أحمد من العمر 36 عاما ، ويعمل مدرس ابتدائى ، ويقيم بقرية العطف مركز العياط جنوب الجيزة ، واعتقل منذ يوم 29 مارس الماضي  ، ولفقت له العديد من القضايا التي تنظر أمام المحاكم العامة والعسكرية.

 

 

*مستشار وزير الري: مصر تعاني من عجز مائي من قبل سد النهضة

قال الدكتور علاء ياسين، مستشار وزير الري للسدود ونهر النيل بشأن مفاوضات سد النهضة، أن مصر تعاني من عجز مائي من قبل إنشاء سد النهضة.

وأوضح ياسين خلال لقاءه بفضائية ontv، أن الزيادة السكانية تسببت في تقليص نصيب الفرد من المياه، مؤكدًا ان مصر لن تتحمل عجز مائي إضافي ناتج عن سد النهضة.

وأشار إلى أن الإدارة المصرية لن تستمر طريقًا في سعيها للوصول لحل سلمي، مؤكدًا أن تأخر المفاوضات يعود لعدم اتفاق الأطراف الثلاثة على رأي واحد.

 

 

*208 آلاف جنيه شهريًّا لـ”فالكون” مقابل قمع طلاب جامعة الإسكندرية!

كشف رشدي زهران، رئيس جامعة الإسكندرية المعين من جانب قائد الانقلاب، أن العطاءات الخاصة بمناقصة اختيار شركة الأمن الجديدة التي تتولى تأمين كليات ومنشآت الجامعة، العام الحالي، تمت ترسيتها على شركة “فالكون للحراسات“.
وقال “زهران”، في تصريحات صحفية، إن قيمة التعاقد مع “فالكون”، بلغ 208 آلاف جنيه شهريًّا، مشيرًا إلى قيام الشركة بدور جيد خلال العام الماضي.
وكان اعضاء “فالكون” قد أسهموا في قمع واعتقال الطلاب بمختلف الجامعات خلال العام الماضي؛ مقابل تقاضي ملايين الجنيهات من اموال الدولة ، وذلك علي الرغم من تواجد جحافل امن الإنقلاب امام بوابات الجامعات.

 

*اختطاف طالب من أبوزعبل واخفاءه قسرياً

كشفت أسرة الطالب أحمد محمد إبراهيم الطالب بالثانوية العامة أختطاف أبنهم من قرية أبو زعبل منذ حوالي أسبوعين من قبل سلطات الإنقلاب .
وأكدت أسرة الطالب تقدمها بعدة بلاغات للمسئولين بحكومة الإنقلاب وتلغرافات لوزير داخلية الإنقلاب للكشف عن مكان احتجازه القسرى وأسباب الإحتجاز دون أن يتم تلقى أى استجابة لشكواهم.
وحملت أسرة الطالب وزير داخلية الانقلاب والأجهزة الأمنية المسئولية عن سلامته، موجهين مناشدة لجميع منظمات حقوق الإنسان بالتدخل للكشف عن مكان احتجاز الطالب القسرى وتوثيق الجريمة ليتثنى محاكمة كل من تورط فيها.

 

 

*إخلاء سبيل 51 من المختفين قسريا في سجن العازولي وفتح الزيارات الاعتيادية بالعقرب
قال الحقوقي المصرى ، المحامي عزت غنيم، رئيس مركز “التنسقية المصرية للحقوق والحريات الحقوقي أن السلطات الأمنية بمصر قامت بإفراجات مفاجئة لعشرات السجناء المدنيين من سجن الجلاء الشهير بالعزولي بعد سجن عامين، وفتح الزيارات اليوم بسجن العقرب بعد أشهر من منعها، وهو الأمر الذي أكده حقوقيون معارضون في تدوينات علي مواقع التواصل الاجتماعي.
والمعتقلين المختفين قسريا المفرج عنهم هم:
1-
رجب مصطفى رجب
2-
محمود محمد احمد ابراهيم
3-
موسى حسن سالم ناصر
4-
صالح عيان منيزل هويشى
5-
ايمن احمد سعيد عيادة
6-
احمد محمد حسين حسن
7-
سليمان حمد سليمان عواد
8-
سليم سالم سلما سالم
9 –
فايز سليمان فريج غياض
10-
محمد هوبدى غياض سلامة
11-
عبد الله هويدى غياض سلامة
12-
سلامة سالم سلمان
13-
عادل عيد عطالله عودة
14-
فرج ابراهيم سليم
15-
ناصر محمد موسى
16-
احمد عاطف حمدى
17-
محمود عواد حماد عواد
18-
محمد فريد صالح
19-
اشرف صلاح صالح
20 –
فارس جمعة سلمان سليم
21-
محمود ابراهيم محمد عيد
22-
يسرى عبد الفتاح محمد عبد ربه
23 –
عايش ابراهيم سلمى ابراهيم
24-
احمد محمد سلمى سليمان
25-
عمرو عبد الرؤف عبد الحمبد
26-
مصطفى زيد سليمان عودة
27-
عطية سليمان عيد عطبة
28-
عادل عيد السيد اسماعيل
29-
خالد خميس احمد احمد
30-
عودة سليمان سليم
31-
نصارمحمد سويلم زايد
32-
مرشد سليمان مرشد سليمان
33-
عبد الله سالم حسين سالم
34-
محمد مجاهد عبد ربه حموده
35-
احمد جمال محمد ابراهيم
36-
حمدان محمد حامد
37-
عبد الله فراج عبيد الله
38-
محمد ضيف الله عبيد الله
39-
سليمان حسن سالم
40-
مشتاق حسن عطية
41-
عبد الجواد السيد عبد الجواد
42-
محمود سالم سليمان سالم
43-
نايف عطية فريج
44-
ابراهيم سلامة سالم
45-
ممدوح مصطفى عبد المقصود
46-
عمرو وليد رزق
47-
تامر فايز عواد إمحمد
48-
زكريا مسلم رشيد
49-
عبد الشافى رمضان محمد
50-
حسين سليم سلمان سالم
51-
حمدان احمد إحميد
كما قالت “رابطة أسر معتقلي العقرب” في بيان لها: “في خطوة كانت وشيكة سمحت إدارة سجن العقرب لأهالي المعتقلين بالزيارة بدون تصريح لمدة دقيقة واحدة وذلك بعد منع الزيارة الاعتيادية منذ عامين، ثم إغلاقها تماما في الفترة الأخيرة لمدد وصلت ل 5 أشهر.
وقد جاءت هذه الخطوة بعد ضغوط الأهالي عبر منظمات حقوقية دولية ومحلية لتطبيق القانون والمعاهدات المحلية و الدولية الخاصة بحقوق المعتقلين.
وشكرت الرابطة كل من ساهم فى الضغط معهم لنيل أبسط حقوقهم، حيث قالت في البيان “وإذ تشكر الأسر من ساهم فى الضغط معنا فإننا نبدى تخوفنا المبرر من أن يكون هذا التحسن الطفيف فى أوضاع ذوينا تمهيدا للزيارة المرتقبة للمجلس القومى لحقوق الإنسان وامتصاصا للغضب بعد تسرب أنباء الاعتداءات الوحشية الأخيرة على بعض المعتقلين، كما نلفت عناية المهتمين بشأن السجن أن هذه ليست المرة الأولى التى يتم فيها تحسين وضع المعتقلين بشكل طفيف و عرضهم على لجنة طبيه و فتح الزيارة للأهالي قبيل زيارة المجلس القومي ثم يعود الحال لما كان عليه و أسوأ بعد انتهاء زيارته.
وطالبت السلطات بالإفراج عن ذويها عاجلا غير آجل، وعدم غلق زيارة الأهالي، وعودة زيارة 60 دقيقة بدون حائل و السماح بدخول كافة مستلزمات الحياة و توفير الرعاية الطبية لهم والالتزام بالمعاهدات والمواثيق الدولية و اللوائح المنظمة للسجون و كذلك أبجديات حقوق الإنسان.

 

 

*خارجية الانقلاب : لم نحقق أي انجاز يذكر في قضية سد النهضة

قال سامح شكري، وزير الخارجية بحكومة الانقلاب، إن حكومته لم تتوصل إلى أي انجاز يذكر فيما يخص قضية سد النهضة حتى الآن، مشيرًا إلى أنه السبب الرئيسي وراء عدم الخروج على الرأي العام بنتائج المفاوضات عن سد النهضة الإثيوبي.
وكان الدكتور أحمد المفتى ، العضو المستقيل من اللجنة الدولية لسد النهضة الإثيوبى، خبير القانون الدولى، قد صرح إن اتفاق المبادئ الذى وقعه قادة مصر والسودان وإثيوبيا، أدى لتقنين أوضاع سد النهضة، وحوله من سد غير مشروع دولياً إلى مشروع قانونياً.
وأضاف المفتى، المستشار القانونى السابق لوزير الرى، فى حوارصحفي : أن الاتفاق ساهم فى تقوية الموقف الإثيوبى فى المفاوضات الثلاثية، ولا يعطى مصر والسودان نقطة مياه واحدة، وأضعف الاتفاقيات التاريخية، موضحا أنه تمت إعادة صياغة اتفاق المبادئ بما يحقق المصالح الإثيوبية فقط، وحذف الأمن المائى، ما يعنى ضعفا قانونيا للمفاوض المصرى والسودانى.
وقال إن اتفاق المبادئ الموقع فى 23 مارس شارك فيه 7 مستشارين قانونيين من إثيوبيا وغياب الخبراء القانونيين لمصر والسودان، وللأسف كانت نتيجة الاتفاق الثلاثى لقادة الدول (دالسين والبشير والسيسي) هو أنه جعل الوضع أسوأ، بـ«نباهة الإثيوبيين»، لأنه تسبب فى تقوية الموقف الإثيوبى وقنن سد النهضة، وحوله من سد غير مشروع إلى مشروع قانونيا، لأن به إطار مبادئ ولم يكن هناك داع لهذا الاتفاق الذى كان يتضمن 10 مبادئ فى حين اتفاقية عنتيبى كان بها 15 مبدأ تم الاتفاق عليها بالإجماع، وكانت أفضل من اتفاق المبادئ، كما أن إثيوبيا تدخلت لإعادة صياغتها بما يحقق المصالح الإثيوبية فقط، وحذفت بند الأمن المائى، وهو ما يعنى ضعفا قانونيا لاتفاق المبادئ، خاصة أنه لا يعطى مصر والسودان ولا نقطة مياه وأضعف الاتفاقيات التاريخية.
وتابع المفتى: «المشروع الإثيوبى كشف عن تقصير مصرى سودانى 100%، لأن البلدين تجاهلا أن أساس أى مشروع مائى على الأنهار الدولية المشتركة، يعتمد على المدخل القانونى، وتقدير الوزن القانونى قبل الشروع فى تنفيذ المشروع»،.
وعن الاجتماعات الحالية بالخرطوم ضمن الجولة العاشرة من المفاوضات، قال كنت أتمنى ألا تنعقد لأنها «قمة الكارثة»، لأن الجانب الفنى معيب حيث سبق أن تم تقديم تقرير فى مايو 2013 أكد أن السد يحتاج إلى دراسات فنية وهذه الدراسات لم تشرع فيها إثيوبيا حتى اجتماع رؤساء الدول مارس 2015 للتوقيع على اتفاق المبادئ بالخرطوم أيضا، حتى يضغطوا على إثيوبيا لإجراء الدراسات، واتفقوا على ضرورة وضع قواعد الملء الأول وقواعد التشغيل، والمشكلة أن دراسات السد «معيبة»، لأن نتائج الدراسات غير ملزمة وتستهدى بها إثيوبيا فقط فى عمل قواعد الملء الأول، ويمكن لإثيوبيا فى أى وقت تعديلها، وبعدها لا يمكن لمصر والسودان أن تتكلم ويصبح السد تمت إقامته بموافقة مصرية بدون أن يكون لديهم سيطرة على الملء والتشغيل.

 

*إصابة فلسطيني برصاص جيش السيسي في رفح

أصيب شاب فلسطيني صباح اليوم الخميس برصاص قوات الجيش الانقلابى بالقرب من معبر كرم أبو سالم الذي يخضع لسيطرة الاحتلال الإسرائيلي.

وأكد مصدر أمني فلسطيني، من على حدود القطاع مع مصر بمدينة رفح، أن الشاب محمود دياب برهوم (23 عاما) أصيب بطلق ناري.

وفي سياق مختلف، أفادت مصادر أمنية فلسطينية من على الحدود الشمالية لقطاع لغزة، بأن أربع دبابات وجرافات عسكرية إسرائيلية توغلت صباح اليوم، داخل أراضي قطاع غزة في ذات المكان الذي شهد تفجير عبوة استهدفت آلية عسكرية إسرائيلية على الحدود الشرقية لقطاع غزة، دون وقوع إصابات.

ومنذ الانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي في يوليو 2013، وما أعقب ذلك من هجمات استهدفت مقار أمنية في شبه جزيرة سيناء المتاخمة للحدود مع قطاع غزة، فقد شددت سلطات الانقلاب من إجراءاتها الأمنية على حدودها البرية والبحرية مع القطاع.

وبدأ الجيش السيسي، منذ منتصف شهر سبتمبر الماضي، ضخ كميات كبيرة من مياه البحر على طول الشريط الحدودي، بين مصر وقطاع غزة، بهدف تدمير الأنفاق الممتدة أسفله، بالتوازي مع عمليات عسكرية يشهدها شمال سيناء ورفح المصرية ضد مسلحين تستهدف مقرات أمنية وعسكرية مصرية.

 

 

*بريطانيا تتراجع: تقرير «أنشطة الإخوان» لا يوصى بحظر الجماعة

أكدت وزارة الخارجية البريطانية على لسان المتحدثة باسمها، فرح دخل الله، أن تقرير أنشطة الإخوان، الذى صدر أمس الأول، لا يوصى بحظر الجماعة فى بريطانيا ، ووضحت أن تأخر صدور التقرير كان لبحث تأثيراته على السياسة البريطانية، وأنه لم يصدر بإيعاز من أحد.

واختتمت «دخل الله» تصريحاتها بقولها: «لكنه يستنتج أن أوجهاً من آراء وأنشطة جماعة الإخوان تتنافى مع مبادئ وقيم ومصالح بريطانيا، لذلك ستكثف الحكومة البريطانية تدقيقها فى جميع أنشطة الجماعة».

من ناحيته، بدأ التنظيم الدولى للإخوان محاولات للتواصل مع مسؤولى الحكومة البريطانية للحد من تأثير صدور تقرير مراجعة أنشطة الجماعة داخل بريطانيا وخارجها، وقرر فى الوقت نفسه مقاضاة لندن بسبب هذا التقرير. فى المقابل، شددت حكومة كاميرون على أن التقرير صدر وفقاً لقرار بريطانى خالص، وأنه لم يكن بإيعاز من دول بعينها.

 

 

*تورط “كمال أبوعيطة” و “عشري” في الاستيلاء على 40 مليون جنيه

كشفت مباحث الأموال العامة، استيلاء وزيرة القوى العاملة السابقة ناهد العشري و20 آخرين من أعضاء مجلس إدارة الصندوق وعددهم 13، وممثلي النقابات العامة على 40 مليون جنيه من صندوق إعانات الطوارئ للعمال خلال 7 أعوام من 2007 إلى 2014، كمكافآت من دون وجه حق.

تلقى اللواء طارق الأعصر مدير الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، معلومات تفيد وجود تلاعب وانحرافات مالية فى أعمال صندوق إعانات الطوارئ للعمال، الذى يعمل على إعانة العاملين الذين يتوقف صرف أجورهم من المنشآت التى يتم غلقها كليا أو جزئيًا أو تستغنى عنهم.

وأكدت تحريات العقيد سعيد شوقى مدير إدارة الاختلاس والمقدم محمد عبدالعظيم صحة تلك المعلومات، وأضافت أن أعضاء مجلس إدارة الصندوق وعددهم 13، بالإضافة لممثلى النقابات العامة وعددهم 7 قاموا بصرف مبالغ مالية مبالغ فيها منذ عام 2007 حتى عام 2014 من حساب الصندوق تحت بند مكافآت بلغت حوالى 40 مليون جنيه.

وأوضحت التحريات أنه على الرغم من صدور القرار رقم 9 لسنة 2014 لرئاسة مجلس الوزراء، الذى ينظم صرف تلك المكافآت وينص على عدم الصرف إلا بعد العرض وموافقة مجلس الوزراء، إلا أن أعضاء مجلس إدارة الصندوق المشار إليه برئاسة الوزيرة السابقة لوزارة القوى العاملة ناهد العشرى قاموا فى غضون عام 2014 بصرف مبلغ 2 مليون و360 ألف جنيه من أموال الصندوق كبدل مكافآت وذلك بالمخالفة لقرار مجلس الوزراء، على الرغم من العرض على مجلس الوزراء ورفضه صرف تلك المكافآت بهذه القيمة، بل قاموا بصرف تلك المبالغ عقب رفض رئاسة مجلس الوزراء مباشرة وتحرير المحضر اللازم وإحالته إلى نيابة الأموال العامة.

وأضافت التحقيقات، أنه فور علم أعضاء مجلس ادارة الصندوق بمباشرة نيابة الأموال العامة تحقيقاتها فى الواقعة بادروا تباعا برد المبالغ المستولى عليها بدون وجه حق ومن ضمنهم الوزيرة السابقة ورئيسة مجلس إدارة الجمعية والتى ردت مبلغ 190235 جنيها، كما رد حوالى15 آخرين المبالغ المستولى عليها وباقى 5 فى سبيلهم للسداد.

ومن بين المتهمين كل؛ من محمد إبراهيم بيومى، ومحمد عطية الفيومى وليد محمد رشيد، وكمال أبو عيطة وزير القوى العاملة الأسبق، وآمال عبدالوهاب محمد، ووجدى عبدالغنى، وعمرو حنفى، ومحمود الدرينى، ومحمد يسرى زين العابدين، وعبدالمنعم بخيت، جبالى محمد كوثر على، وجمال دسوقى عبدالفتاح إبراهيم، ومحمد سالم.

 

 

*الأموال العامة: وزيرة القوى العاملة السابقة استولت على 40 مليونًا

اتهمت مباحث الأموال العامة ناهد عشري وزيرة القوى العاملة السابقة ورئيسة صندوق إعانات العمال، و20 آخرين من أعضاء مجلس إدارة الصندوق وممثلي النقابات العامة، بالإستيلاء على 40 مليون جنيه من حساب المكافآت.

واكتشفت مباحث الاموال العامة وجود تلاعب وانحرافات مالية في أعمال صندوق إعانات الطوارئ للعمال، والذى يعمل على إعانة العاملين الذين يتوقف صرف أجورهم من المنشآت التي يتم غلقها كليا أو جزئيا أو يستغني عنهم.

وأكدت التحريات أن أعضاء مجلس إدارة الصندوق وعددهم 13، بالإضافة لممثلي النقابات العامة وعددهم 7، قاموا بصرف مبالغ مالية مبالغ فيها منذ عام 2007 حتى عام 2014 من حساب الصندوق تحت بند مكافآت بلغت حوالي 40 مليون جنيه.

وعلى الرغم من صدور القرار رقم 9 لسنة 2014 لرئاسة مجلس الوزراء والذي ينظم صرف تلك المكافآت وينص على عدم الصرف إلا بعد العرض وموافقة مجلس الوزراء، إلا أن أعضاء مجلس إدارة الصندوق برئاسة الوزيرة السابقة لوزارة القوى العاملة، قاموا في غضون عام 2014 بصرف مبلغ 2 مليون و360 ألف جنيه من أموال الصندوق كبدل مكافآت وذلك بالمخالفة لقرار مجلس الوزراء، وذلك أيضا على الرغم من العرض على مجلس الوزراء ورفضه صرف تلك المكافآت بهذه القيمة، بل قاموا بصرف تلك المبالغ عقب رفض رئاسة مجلس الوزراء مباشرة.

وفور علم أعضاء مجلس إدارة الصندوق بمباشرة نيابة الأموال العامة تحقيقاتها في الواقعة، بادروا تباعا برد المبالغ المستولى عليها دون وجه حق، ومن ضمنهم الوزيرة السابقة، ورئيسة مجلس إدارة الجمعية والتي ردت مبلغ 190 ألفًا و235 جنيهًا.

 

 

*السيسي يهزم الأهلي 3-صفر
في تصرف لا يصدر إلا في دولة بوليسية يحكمها القمع، شهد النادي الأهلي هزيمة ثقيلة أمام فريق سموحة، بعد أزمة نشبت بين شباب الألتراس الغاضبين من تجاهل الوفاء بوعودهم بحضور الجماهير مباريات الدوري؛ حيث تجمعت أعداد كبيرة أمام الفندق الذي يعسكر به فريق الأهلي منذ الخامسة من مساء أمس وحتى وقت بدء اللقاء في استاذ بتروسبورت في الثامنة مساء، رافضين خروج أتوبيس الفريق إلى مقر إقامة المباراة ما اضطر اللاعبون وبعض الجهاز الفني من ارتياد سيارات خاصة وسيارات تاكسي للوصول للمباراة.

ولم يتحرك الألتراس من أمام الفندق إلا عند حلول موعد المباراة، وشهدت برامج التوك شو تحريضًا واسعًا ضد شباب الألتراس، فيما التزم الأمن بالهدوء في محاولة لامتصاص غضب الشباب المحب لفريقه، الذي أقدم على حصار الفريق بعدما نشرت وسائل الإعلام المحلية خطابًا من الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، تدعو اتحاد الكرة المِصْري لحضور المياريات..

هدوء الأمن لتفويت الفرصة على الشباب الغاضب، بسبب اقتراب ذكرى 25 يناير، ودعوات إسقاط الانقلاب، أرادت إيصال رسالة إلى الجماهير بأن هيبة الدولة فوق الجميع، وأجبرت النادي الأهلي على لعب المباراة، رغم موافقة رئيس النادي المنافس سموحة الحاج فرج عامر، الذي أعلن في اتصالات تلفزيونية تقديره لموقف الفريق الأهلي واستعداده لتأجيل المباراة يوم أو اثنين.

وشهدت اتصالات مكثفة بين وزير الرياضة ومسئولي الأمن ومسئولي النادي الأهلي لإجراء المباراة.

ولكن رسالة الأمن وصلت للأهلي بضرورة أداء المباراة وتأجيل موعد انطلاقها في التاسعة و45 دقيقة، ورغم حالة اللاعبين النفسية السيئة إلا أن رأي الإدارة والراعي الرسمي أن نحافظ على هيبة الدولة، فأدوا المباراة بلا تركيز وخسروا بثلاثية غير مسبوقة من سموحة.

ويرى خبراء أنه كان يسع النادي الأهلي طلب التأجيل ليوم واحد لاستعادة الحالة النفسية والتركيز الانفعالي.. ويبقى القمع يهدد مجالات الحياة في مِصْر.

يشار إلى أن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” أرسل خطابًا إلى الأندية المشاركة في بطولتا القارة، بشأن تعديلات أدخلت على لائحة بطولات الاتحاد الإفريقي.

وتضمنت التعديلات التي جاءت بالخطاب، على ضرورة حضور الجماهير في المباريات بداية من الدور الـ8، على أن يكون الإجراء الذي سيتخذه الاتحاد الإفريقي في حالة عدم حضور الجماهير هو نقل المباراة إلى ملعب محايد.

ومن جانبه، أكد سيد عبد الحفيظ -مدير الكرة بالنادي الأهلي- أن الاتحاد الإفريقى “الكاف” أجرى بعض التعديلات على اللائحة المنظمة لبطولة دورى الأبطال هذا الموسم؛ تضمنت إلزام جميع الفرق المشاركة، بضرورة إقامة مباريات دور الثمانية “دورى المجوعتين” بحضور جماهيري.

وأضاف عبد الحفيظ أن “الكاف” أعطى لنفسه الحق فى نقل المباريات إلى ملاعب محايدة فى حال تعذر إقامتها بحضور جماهيري، مضيفًا أن التعديلات الجديدة تم إرسال خطاب بها للنادى الأهلى، وهو ما يتطلب ضرورة الاستعداد من الآن لتنفيذها وأخذ الموافقات الأمنية على إقامة مباريات دور الثمانية بحضور الجماهير.

يذكر أن اللائحة القديمة كانت تقضي بإلزام الفرق المشاركة بضرورة الحضور الجماهيري اعتبارًا من مباريات الدور قبل النهائي، وعدلها “كاف” في الموسم الحالى لتقام بحضور الجماهير اعتبارًا من مباريات دورى المجموعتين.   

كما تصدر هاشتاج “الكرة للجماهير”، قائمة الأكثر تداولا على موقع التواصل الاجتماعى “تويتر”، على مستوى مِصْر، بعد أزمة احتجاز لاعبى الأهلى فى فندق الإقامة.

 

ملء خزان سد النهضة كارثة مائية لمصر. . الخميس 17 ديسمبر. . لغة المصالح بين مصر والسعودية

سد النهضة تبولخسارة مصر باميةملء خزان سد النهضة كارثة مائية لمصر. . الخميس 17 ديسمبر. . لغة المصالح بين مصر والسعودية

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*ملخص ما جاء في تقرير الحكومة البريطانية عن جماعة الإخوان المسلمين

الإخوان جماعة سرية عابرة للحدود لها صلات في المملكة المتحدة وداخل وخارج العالم الإسلامي

النصوص المؤسسة للإخوان تحدثت عن التطهير الفردي وهدفهم النهائي هو الوصول للخلافة الإسلامية

الإخوان يرون المجتمعات الغربية منحلة وغير أخلاقية، وهي رؤية نابعة عما يمكن اعتباره مشروعا سياسيا

بعض قطاعات الإخوان لديها صلات غامضة بالعنف، واعتمد الكثيرون على فكر الإخوان وتنظيمهم كمعبر للتطرف

يعارض الإخوان “القاعدة” لكنهم لم يدينوا استغلال جماعات عنيفة لأفكار سيد قطب، أهم رموز الإخوان الفكرية

دعم أفراد متربطون بالإخوان في بريطانيا حركة حماس (إخوان فلسطين)، والتفجيرات الانتحارية في “إسرائيل

أكد بعض قادة الإخوان على السلمية في مصر، لكن قادة آخرين لم يرفضوا وهو ما ظهر في بيانات الإخوان الأخيرة

الأفراد المرتبطون بالإخوان في بريطانيا لديهم تأثير كبير على المنظمات الممثلة للمسلمين في البلاد

هناك جوانب من فكر الإخوان وأنشطتهم تتعارض مع القيم الديموقراطية وسيادة القانون والحرية والمساواة

نتائج التحقيق تدعم استنتاج أن عضوية الإخوان أو التأثر بهم يجب أن تُعد دليلا على التطرف

الحكومة سترفض منح تأشيرات لأي عضو في الإخوان ثبت إدلاؤهم بتصريحات “متطرفة

الحكومة ستراقب أنشطة المنظمات الإسلامية الخيرية لمنع دعم الإخوان المسلمين بدلا من الأنشطة الخيرية

الحكومة ستؤكد تجميد أصول وأموال حركة المقاومة الإسلامية حماس في أوروبا

الحكومة ستبقي جماعة الإخوان في بريطانيا وخارجها قيد المراقبة للتحقق من أن أنشطتها تتوافق والقوانين

وكشف موقع “ميدل إيست آي” عن عدم استماع رئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون، لنصيحة المخابرات البريطانية بعدم جدوى التحقيق في علاقة الإخوان المسلمين بالإرهاب.
وقال الموقع -في تقرير له-: إن أحد كبار مسئولي المخابرات العسكرية البريطانية الداخلية (MI5) حذر رئيس الوزراء شخصيًّا من أن التحقيق، الذي انتهى الصيف الماضي، لن يكون مجديا وقد يتسبب في تخريب العلاقات مع عناصر من المجتمع الإسلامي، مشيرًا إلى أن كاميرون الذي وقع تحت ضغط شديد من الإمارات لإطلاق التحقيق، لم يأخذ بتلك النصائح.

وأشار التقرير إلى أن الإمارات تصنف جماعة الإخوان المسلمين بأنها “منظمة إرهابية”، وهددت بريطانيا بإلغاء عقود تجارية، ما لم تقم الأخيرة بالتصرف ضد الجماعة، لافتا إلى أن التحقيق تعثر بعيد إطلاقه؛ لأن المخابرات العسكرية البريطانية الخارجية (MI6)، التي كانت تحت رئاسة السير جون ساورس، السفير السابق لمِصْر، أعلنت أنه لا علاقة للإخوان بالعنف السياسي في مِصْر، خاصة الهجوم على حافلة السياح في سيناء، التي قتل فيها ثلاثة سياح من جنوب كوريا وسائق الحافلة المِصْري.

وأضاف الموقع أنه تم تأجيل نشر التقرير لمدة عام؛ لأن رئيس الوزراء لم يكن على استعداد للمخاطرة بمواجهة مع الإمارات، بعدما علم بأن التقرير لن يوصي بتصنيف الإخوان كحركة إرهابية.

 

 

*خفايا اللوبي الإماراتي وراء التقرير البريطاني عن الإخوان

كشفت صحيفة “الجارديان” البريطانية، عن توجيه الإمارات، موخرا، تهديدًا للحكومة البريطانية، بوقف عقود أسلحة بمليارات الدولارات مع الحكومة البريطانية، ووقف الاستثمارات المالية داخل بريطانيا، ووقف التعاون الأمني معها، إن لم تقم الحكومة باتخاذ إجراءات ضد الإخوان المسلمين.

وقالت الصحيفة -في تقرير لها-: إن الإمارات شكلت “لوبي” واسع للتأثير على رئيس الوزراء البريطاني والدبلوماسيين الكبار، لوضع الحكومة ومؤسساتها في خدمة شيوخ الخليج، مشيرة إلى اطلاعها على “وثيقة” تكشف عرض الإمارات على كاميرون عقود نفط وتسليح للشركات البريطانية، التي كانت ستجني منها شركة صناعة أنظمة التسليح “بي إي إي” وشركة البترول البريطانية عقودًا، وتسمح لشركة البترول بالتنقيب عن النفط قرابة الشواطئ الإماراتية.

وأشارت الصحيفة، إلى أنه قيل لسفير لندن في الرياض والمكلف بإعداد تقرير الإخوان “جون جينكنز” في أثناء زيارة له إلى أبو ظبي عام 2014، إن الثقة بين بريطانيا والدولة الخليجية قد “تأثرت بسبب موقف بريطانيا تجاه الإخوان”، ولأن “حليفنا لا يرى ما نراه، تهديدًا وجوديًّا ليس للإمارات فقط، ولكن للمنطقة كلها”، مشيرة إلى أن الإمارات بدأت بالضغط على الحكومة البريطانية فيما يتعلق بالإخوان في اليوم الذي وصل فيه الرئيس محمد مرسي، إلى السلطة في يونيو عام 2012.
وأضافت الصحيفة أن ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد التقى كاميرون في مقر الحكومة في لندن، وعبر عن مظاهر قلقه من تداعيات انتصار مرسي، وخططت الإمارات لتقديم سلسلة من المحفزات لرجال الأعمال والمؤسسة العسكرية، مقابل اتخاذ إجراءات ضد الإخوان المسلمين.

 

*توقف حركة قطار «السويس-عين شمس» بعد خروج 10 عربات بضائع عن القضبان

توقفت حركة القطارات على خط «عين شمس- السويس»، الخميس، بعد خروج 10عربات صهريج بضائع من على القضبان، تعمل أوناش الهيئة على رفعها حاليًا.

وانتقل إلى موقع الحادث المهندس أحمد حامد، رئيس هيئة السكة الحديد، وقيادات الهيئة واللواء رفعت حتاتة مستشار وزير النقل للرقابة والتأمين على المنشآت، ويتابع معهم سعد الجيوشي وزير النقل إجراءات رفع آثار الحادث وتحديد أسبابه والتلفيات الناجمة عنه.

وذكر بيان الهيئة أنه في تمام الساعة 8.50 صباحا تم إصلاح واستعدال السكة المجبورة بمعرفة مهندسي السكة الحديد وفي تمام الساعة 9.25 صباحاً تم رفع عدد 1 صهريج وباقي 9 عربات، وتم مسير ونش الرفع على القضبان لاستكمال رفع العربات الباقية والجدير بالذكر أنه حدث انقلاب لبعض عربات قطار رقم 5690 بضائع مشحون مازوت وسولار من عجرود بالسويس إلى طلخا في الدقهلية.

 

 

*عمال القناة لـ”مميش”: “10 جنيه نعمل بيها إيه؟

رفض عمال الشركات التابعة لهيئة قناة السويس بمحافظات القناة الثلاثة، اليوم الخميس، قرارات اجتماع مهاب مميش، رئيس الهيئة، مع رؤساء نقابات الشركات السبعة، والمتمثلة في صرف 10 جنيهات إضافية بدل وجبة للعمال، وصرف شهر على الأرباح؛ مؤكدين الدخول في اعتصام أطلقوا عليه الـ”10 جنيه“.

وأكد عمال شركات الترسانة البحرية بالسويس، والبورسعيدية، والإنشاءات البحرية ببورسعيد، والتمساح بالإسماعيلية، على الاستمرار في الاعتصام والإضراب عن العمل احتجاجًا على عدم الاستجابة لمطالبهم وعلى رأسها الضم للهيئة، مرددين هتافات “عشرة جنيه عشرة جنيه.. دا كيلو اللحمة 100 جنيه، مميش صرفلنا عشرة جنيه.. مش عارفين نعمل بيها ايه“.

وشدد العمال على ضرورة مساواتهم ماليا وإداريا مع العاملين بالهيئة، مشيرين إلى أنهم لا يحصلون على نسبة بسيطة من الامتيازات التي يحصل عليها العاملون بالهيئة، الذين يحصلون على 76 شهرًا في السنة، فضلا عن امتيازات الأندية والوحدات السكنية.

 

 

*شؤم “سيسي فاشل”.. دفتر أحوال البيادة العسكرية

بلاغ بإهدار 3 ملايين جنيه بـ”تعليم الانقلاب

فساد للركب بسكك حديد مصر.

نقص الإنسولين يهدد حياة موطانى كفر الشيخ.

لا يزال قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي في السلطة التي استولى عليها بعد الإطاحة بالرئيس المنتخب محمد مرسي، ولا تزال مِصْر تنزف جراء ذلك الانقلاب سياسيًّا واقتصاديًّا وأمنيًّا، عاد المنطق الاستبدادي القديم الذي يقايض حقوق المواطنين بالأمن، وامتنع الانقلاب عن محاسبة أذرعه عن القمع والفساد في مِصْر.

وفى الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، أدى فساد بهيئة السكك الحديدية، بانقلاب قطار بضائع محمل بالمازوت والسولار بعد هبوط أرضي تسبب في خروجه عن القضبان، بمحافظة السويس.

وأكدت المعاوينة الأولية سوء حالة شريط السكة الحديد، وهو ما تسبب أيضًا في الحادث.

وقال مصدر بالهيئة: إن القطار -المتجه إلى الزقازيق- كان يضم 24 عربة مملوءة بالمازوت والسولار، وحين وقع الحادث انفصلت 6 عربات، من الثالثة إلى الثامنة، ما يدل على أن السائق كان يسير بسرعة معتدلة، ولم يتجاوز مدى الانحراف في الماكينات وإن سبب الانقلاب جاء لسوء حالة القضبان القديمة.

التعليم والسرقة

فى شأن آخر، أوصى تقرير صادر عن الجهاز المركزي للمحاسبات بمحافظة المنيا، بإحالة واقعة إهدار مبلغ 3 ملايين جنيه بمديرية التربية والتعليم بالمحافظة، بعد تشوين كتب وأسطوانات خاصة باللغة الفرنسية وعدم الاستفادة منها.

وأفاد التقرير، الذي نشرته مواقع إخبارية اليوم الخميس، أن أحد العاملين الجهاز، الذي طلب عدم ذكر اسمه، أنه بالتفتيش على مخازن كتب المرحلة الإعدادية بديوان مديرية التربية والتعليم والإدارات التعليمية، تبين تشوين كتاب اللغة الفرنسية وكراسة التدريبات والأسطوانات المدمجة التابعة للكتاب والمقرر على تلاميذ الصف الأول الإعدادى للعام الدراسى 2015-2016، وعدم توزيعها على التلاميذ والمدرسين.

واختتم المركزي للمحاسبات تقريره بالتأكيد على إهدار مديرية التربية والتعليم لهذا المبلغ الكبير، نتيجة تحميل الموازنة العامة للدولة دون مقتضى قيمة تكاليف طبع وشحن ونقل تلك الكميات من الكتب.

خرابات الإسكندرية

واستمرارًا لحالة الفساد بتعليم الانقلاب، تشهد مدارس الإسكندرية حالة من الإهمال بعد أن تحول البعض منها إلى خرابات ومأوى للخارجين عن القانون ليلًا والبعض الآخر أصبح عنوانًا للتعدي من قِبل المقاولين وأصحاب المطاعم الكبرى، وغاب مسئولو التربية والتعليم عن المشهد بعدما تفرغوا للسفر إلى شرم الشيخ لتنشيط السياحة.

وحسب مصادر مطلعة، فإن  مدارس وسط الإسكندرية ومنها مدرسة رفاعة الطهطاوي بمنطقة المنشية الجديدة القريبة من الموقف الجديد تتعمد الإهمال بعد أن أحاطت بها أكشاك خاصة بنباشي القمامة وبائعي الخردة وأصحاب إسطبلات الحيوانات.

أما مدرسة محرم بك الثانوية بنين، فلم تستقبل طلاب الفصل الثالث الثانوي منذ بداية العام، وتحولت من الداخل إلى مقلب قمامة كبير وتم تكسير المقاعد الخاصة بالطلاب.

ولم يختلف الأمر في مدرسة المحمودية الثانوية بنين، التي لم تستقبل هى الأخرى طلاب الفصل الثالث الثانوي؛ لعدم وجود فصول لاستيعابهم، وتم السطو عليها من مقاول، وضم جزء من المدرسة إلى العمارة التي يشيدها.

فى حين كانت مدرسة عمرو بن العاص؛ حيث تم استقطاع مساحة 280 مترًا مربعًا من فنائها لضمه إلى قطعة أرض مجاورة وتم بناء عقار عليها في غياب من التربية والتعليم، دون بناء يفصل بين فناء المدرسة والعمارة الجديدة.

نقص الإنسولين

ومن الإسكندرية، إلى محافظة كفر الشيخ؛ حيث شكا مرضى السكرى من نقص الإنسولين بالوحدات الصحية بعدة قرى منذ 28 أكتوبر الماضي مما يحملهم عبء السفر للحصول على العلاج، كما شكا الأهالى من نقص الأدوية بالوحدات الصحية التى تخدم الآلاف من المواطنيين.

وعلى الرغم من قرار استيراد الإنسولين من الخارج لسد العجز الموجود في الأسواق، إلا أن مرضى السكر ما زالوا متخوفين من تعقد الأزمة، خاصة أن أهم أسباب المشكلة، المتمثلة في وجود شركة واحدة لاستيراد الإنسولين وارتفاع الدولار، ما زالت موجودة ولم يتم السعي لحلها بصورة جذرية، وبما أن الإنسولين لمريض السكر ليس له بديل لذلك كان من الطبيعي أن يثير نقص هذا العلاج الحيوي في الصيدليات المِصْرية خلال الشهر الأخير ضجة كبرى.

وعلى الرغم من أن هناك أصنافًا كثيرة للإنسولين إلا أن الأصناف المتوافرة يتراوح سعرها ما بين 44 إلى 90 جنيهًا للعبوة الواحدة، وهو ما يفوق القدرة المالية لمعظم المرضى، فضلا عن أن أهم أصناف الإنسولين وأكثرها فاعلية وأقلها سعرًا وهو ميكس تارد اختفى تماما.

 

 

*أنباء عن تدهور صحة الكتاتني ونقله لمستشفى المنيل الجامعي

أفادت أخبار على عدة من الصحف اليوم الخميس، بنقل رئيس حزبالحرية والعدالةالدكتور محمد سعد الكتاتني، من السجن إلى مستشفى المنيل الجامعي، بعد تدهور صحته، خاصة أن الكتاتني يعاني من مرض السكر، ويخضع إلى الرعاية الصحية داخل قطاع السجون عن طريق أطباء يتابعون حالته.

وقالت مصادر في تصريحات صحفية من داخل قطاع السجون اليوم الخميس: إن قوات خاصة بالتنسيق مع ترحيلات القاهرة نقلت الدكتور الكتاتني بعد موافقة النيابة العامة عقب تدهور حالته الصحية، مشيرة إلى أن إدارة السجون طلبت من المستشفى إعداد تقرير عن حالته الصحية، وإرساله إلى السجون، وإعادته إلى سجن المزرعة فور تحسن حالته الصحية، وتم فرض حراسة أمنية مشددة على الدكتور الكتاتني داخل المستشفى.

وكان الكتاتني، ظهر في أثناء إحدى المحاكمات، وقد فقد الكثير من وزنه خلال وجوده في السجن، وأثار ظهوره جدلاً واسعًا على مواقع التواصل الاجتماعي؛ حيث اعتبر أنصاره أن سوء التغذية هو ما أثر على حالته الصحية.

وكان نشطاء تداولوا صورا لـ”الكتاتني” أظهرت شحوبا في وجهه وضعفا كبيرا طرأ على بنياته وهيئته الخارجية.

وأثارت الصور جدلا كبيرا على مواقع التواصل، واتهامات لوزارة الداخلية بتعمد المعاملة المسيئة لبرلمان الثورة، ووصفوا الصور المتداولة بأنها “موت بطيء” لرمز مصري بارز؛ حيث ظهر فى الصورة فاقدًا للكثير من وزنه  مما غير من شكله  إلى درجة كبيرة وأظهر المرض عليه .

كماعلق محمد الدماطى -محامى الدكتور محمد سعد الكتاتنى على الصورة- قائلا: إن موكله ليس به مرض جسدى بسبب الصورة التى نشرت له بمواقع التواصل الاجتماعى، وظهر خلالها فاقدًا كمية كبيرة من وزنه، مشيرًا إلى أن هناك سوء تغذية داخل السجن وهو ما أثر على حالته الصحية، وجعله يخسر الكثير من وزنه

وأضاف الدماطى -فى تصريحات صحفية- أن هناك انتهاكات تتم داخل السجن، وهى عدم تقديم الأغذية الجيدة والملابس الجيدة، ومنع الزيارات جعلت حالة موكلى النفسية سيئة، مشيرًا إلى أن الزيارات ممنوعة عنه منذ فترة كبيرة، ولم تقم أسرته بزيارته داخل السجن.

 

 

*خبراء: ملء خزان سد النهضة كارثة مائية لمصر

كشف خبراء فى الشئون الإفريقية عن أن مصر ستتعرض لمخاطر ضخمة بسبب قيام إثيوبيا ببدء تخزين المياه خلف سد النهضة مع الفيضان القادم فى يونيو المقبل، وذلك بعد أن تقوم بإعادة مجرى النيل الأزرق إلى مساره الطبيعى بعد عملية تحويل النهر، التى قامت بها فى عام ٢٠١٣ ووفق الدكتور عباس شراقى مدير مركز تنمية الموارد الطبيعية الأسبق بمعهد البحوث الإفريقية بجامعة القاهرة فإن عملية إعادة مجرى نهر النيل ستتم الشهر المقبل تمهيدا لتشغيل أول توربينين لتوليد الكهرباء، ومن ثم تخزين المياه خلف سد النهضة فى الفيضان القادم خلال شهر يونيو.

وقال الدكتور هانى رسلان، الخبير فى الشئون الإفريقية مستشار مركز الدراسات السياسية والاستراتيجية، بحسب “التحرير”، إن إثيوبيا ستقوم بالملء الأول للسد خلال الفيضان المقبل بينما الدراسات الفنية التى تقيس تأثير السد على دولتى المصب مصر والسودان لم تتم بعد، وبالتالى فلا بد أن تتحدث مصر وبشكل مباشر على التنسيق مع إثيوبيا خلال فترة ملء الخزان خلف السد، وذلك وفق البند الخامس من اتفاقية المبادئ الموقعة فى الخرطوم مارس الماضى، لافتا إلى أن اجتماع الخرطوم الذى انتهى مؤخرا لم يسفر عن أى نتيجة، ونامل أن لا يكون الاجتماع المقبل فى ٢٧ ديسمبر القادم كالاجتماعات السابقة، مشيرا إلى أن إثيوبيا تستهلك الوقت وتغرق مصر فى تفاصيل فنية لا تنتهى وعلى مصر أن تنتبه لذلك وهناك توجه مصرى الآن نحو تغيير المسار الحالى للمفاوضات، وإن لم تنجح المفاوضات فلا بديل عن إيقافها تماما.

 ولفت رسلان إلى أن التخزين خلف سد النهضة سيكون بشكل مرحلى، والخطورة الآن أن السد أوشك على الانتهاء خاصة أنه ارتفع عن سطح الأرض الآن بمقدار ٥٠ مترا وسيتم تخزين ١٤ مليار متر مكعب خلال المرحلة الأولى، ومع الفيضان القادم ستزداد كميات المياه التى سيخزنها خلف السد ومع مرور الوقت ستزداد السعة التخزينية للسد، وذلك مع اقتراب السد على الانتهاء تماما دون التوصل إلى أى اتفاق مع إثيوبيا، وهذا سيكون له تأثير خطير على مصر وحصتها المائية التى تقدر بـ٥٥.٥ مليار متر مكعب.

وفيما يتعلق بكيفية التعامل مع إثيوبيا خلال الفترة القادمة للتعامل مع أزمة سد النهضة قالت الدكتورة أمانى الطويل مدير البرنامج الإفريقى بمركز الدراسات السياسية والاستراتيجية بالأهرام أولا يجب التراجع عن اتفاق المبادئ الذى تم توقيعه فى الخرطوم والقيام بحملة إعلامية ودبلوماسية نشطة حول العالم توضح التزام إثيوبيا بخارطة طريق واضحة بشأن التعاون فى مسألة سد النهضة، وثانيا لا بد من فضح المخطط الإثيوبى فى الرغبة فى الاستحواذ على مياه نهر النيل رغم أنه نهر مشترك وأنه طبقا للاتفاقيات الدولية لا يمكن لإثيوبيا أن تمارس عليه السيادة المطلقة عليه، وذلك وفق اتفاقية 1902 الموقعة بين مصر وإثيوبيا.

وألمحت إلى أن الاتجاه الثالث الذى يجب أن تسير فيه مصر هو التحرك لدى مؤسسات التمويل الدولية التى تمول بناء سد النهضة للمساهمة فى إيقاف العمل فى السد خلال هذه المرحلة، ورابعا يجب تقديم شكوى لمجلس الأمن ومحكمة العدل الدولية بلاهاى وخامسا لا بد من حث الدبلوماسية المصرية ممثلة فى وزارة الخارجية ببلورة مبادرات جديدة واستباقية بشأن مجمل العلاقات بين دول حوض النيل

 

 

*إثيوبيا تبدأ ملء سد النهضة

كشف الدكتور عباس شراقي، مدير مركز تنمية الموارد الطبيعية بأفريقيا الأسبق بجامعة القاهرة، اليوم الخميس، أن اثيوبيا ستعيد مجرى النيل الأزرق إلى مساره الطبيعي؛ استعدادًا لتخزين المياه بسد النهضة؛ تمهيدًا لتشغيل السد في مرحلته الأولى يونيو المقبل.

وأضاف شراقي، في تصريحات لـ”التحرير”، أنه يجب أن تتفق مصر، خلال الاجتماع السداسي المقبل في الخرطوم، والذي سيضم وزراء الخارجية والري بالبلدان الثلاثة، مع إثيوبيا على طريقة وآلية تشغيل السد بمشاركة مصرية، وأن يتم ذلك فور تشغيل السد أيًا كان هذا التوقيت، وألا يتم الالتزام بما نصت عليه اتفاقية المبادئ، أو ما يعرف بوثيقة سد النهضة الموقعة في الخرطوم مارس الماضي، والتي تنص على أن تكون المشاركة في تشغيل السد بعد 15 شهرًا من إجراء الدراسات الخاصة به، لأن تلك الدراسات لم تتم حتى الآن، لافتًا إلى أن وثيقة السد غير ملزمة لأي من الأطراف، لكنها اتفاق حسن نوايا.

وأوضح أنه يجب على مصر أن تطالب اثيوبيا بإنشاء لجنة دولية تقيم نتائج دراسات المكتبين الاستشاريين، اللذين تم اختيارهما لإجراء الدراسات المائية والبيئية والاجتماعية والاقتصادية لسد، وتقيس تأثيره على دولتي المصب مصر والسودان، على أن يجري المكتبان (فرنسي وهولندي)، الدراسات كاملة كل بمفرده، نتيجة الخلافات بينهما، وتابع: “كما يجب على مصر المطالبة بمراجعة الدراسات الإنشائية لسد النهضة، التي تتعلق بأمان السد؛ لأن مصر تنازلت منذ البداية، وأعطت اثيوبيا هذا الحق؛ للتأكد من قابلية السد للانهيار من عدمه“.

وحول مطالبة مصر لإثيوبيا بإيقاف بناء السد، أكد أن هذا الطلب تأخر كثيرًا، ومصر أخطأت حينما لم تصر على هذا الطلب منذ بدء المفاوضات، وبالتالي فهذا الطلب، في ذلك التوقيت، يعني نسف المفاوضات من الأساس، خصوصًا أن هذا الطلب يخرج عن إرادة الحكومة الإثيوبية، بسبب الضغط الشعبي والوعود التي أطلقتها الحكومة للشعب الإثيوبي، والتي أكدت أنها لن تقبل بأي تغيير في مواصفات السد، وهي نفس التصريحات التي أطلقها وزير الري الإثيوبي في القاهرة، وشدد على أن إثيوبيا لن تغير من مواصفات السد، منوهًا بضرورة إنشاء لجنة لتنسيق تشغيل السد أثناء فترة الملئ والتخزين.

وكان وزير الخارجية، سامح شكري، قد صرح أمس الأربعاء، بأن الرئيس محمد مرسي، سبب تصاعد أزمة السد، على خلفية اللقاء “المذاع” الذي عقده الأخير لمناقشة الأزمة.

وكان عبد الفتاح السيسي، خلال زيارته إلى أديس أبابا الأخيرة، قد خطب في البرلمان الإثيوبي، وأكد أن مصر تحترم حق إثيوبيا في التنمية، كما أنها تتمسك في حقها في الحياة، المتمثل في مياه النيل.

 

 

*ابنة مجدي قرقر عن معاناة والدها: “نقل لمستشفى السجن بعد ما بقا جلد على عضم

قالت مديحة قرقر، ابنة الدكتور مجدي قرقر، القيادي بحزب الاستقلال، والمسجون في طرة، إنها تمكنت من زيارته اليوم بعد نقله إلى مستشفى سجن ليمان طرة لتدهور حالته الصحية، مشيرة إلى أن إدارة سجن «العقرب» سمحت اليوم ولأول مرة بالزيارة بدون تصريح لمساجين العقرب، ووافقت على إدخال غيار داخلي واحد لكل سجين.

وكتبت مديحة على حسابها على الفيس بوك تقول: « زرنا بابا انهارده بعد ما عرفنا انه اتنقل مستشفي ليمان طره لإجراء فحوصات نتيجه لتدهور صحته بعد ارتفاع ضغطه وتليف الرئة وصعوبة التنفس، وضعفه ما يزيد عن 40 كجم ( بابا حرفياً بقا جلد علي عظم ) لكن حابه أطمنكم علي ثباته وروحه المعنوية العالية».

وأضافت: نتيجة للضغط الحقوقي والإعلامي علي وزارة الداخلية بسبب انتهاكات سجن العقرب، تم فتح الزيارة اليوم بدون تصريح (بشكل مؤقت ) لمدة دقيقتين من وراء الحائط الزجاجي، «وتم دخول غيار داخلي واحد فقط، ودخل السجن اليوم عدد من الاطباء لمباشرة حالة المعتقلين!!».

وشكرت مديحة قرقر كل من دعم حقوق معتقلي ‏سجن العقرب، قائلة: شكرا لكم.. ولكن مازال يوجد الكثير من الانتهاكات، مطالبة بالسماح بإدخال الملابس الشتوية، والسماح بالتريض وبالزيارة بدون الحاجز الزجاجي، والالتزام بالمدة القانونية للزيارة، والسماح بإدخال الأطفال لزيارة أهلهم.

 

 

*المال” يكشف لغة المصالح بين مصر والسعودية

من المتوقع أن يشهد الاقتصاد المصري عجزًا في الموازنة العامة قد يفوق 9% من إجمالي الناتج المحلي خلال العام الجاري 2015-2016، حيث تعاني مصر عِوزًا في الدولار من أجل تلبية حاجة البلاد من الغذاء والطاقة؛ فقد هبط الاحتياطي الأجنبي من 36 مليار دولار قبل ثورة 25 يناير 2011 إلى 16.4 مليار دولار بنهاية نوفمبر الماضي، بمعنى أن الاحتياطي الأجنبي فقد أكثر من 50% من قيمته منذ اندلاع ثورة يناير 2011 وفي الوقت نفسه ارتفع معدل التضخم إلى 11.1% خلال شهر نوفمبر الماضي بمعنى ارتفاع المعدل العام لأسعار السلع والمحروقات.

عجز الموازنة دق ناقوس الخطر لدى حكومة السيسي حيث استنفرت جهودها – قبل أوامر الملك سلمان بتقديم الدعم لمصر – لاستجلاب الدعم الدولي؛ فسعت وزيرة التعاون الدولي سحر نصر إلى التوجه لواشنطن خلال الشهر الحالي وذلك للتقدم بطلب لصندوق النقد الدولي للحصول على قرض بقيمة 6 مليار دولار بسعر فائدة 1.5 و2% قابلة للتفاوض والغرض الأساسي للقرض هو دعم عجز الموازنة.

كثيرةٌ هي الأسباب التي أدت بالاقتصاد المصري للانحدار حتى خلّفت عجزًا في الموازنة منها الفساد المالي المستشري في قطاعات الدولة والتي تستنزف من الاقتصاد المصري 5 مليار دولار سنويًا، واستكلاب “إمبراطورية العسكر” على الاقتصاد المصري، فبحسب صحيفة واشنطن بوست أفادت أن الجيش يسيطر على 60% من اقتصاد مصر من بينها المشاريع الاستثمارية القومية، ما يفرض فزعًا على القطاع الخاص المصري والأجنبي على حد سواء من تمدد نفوذ الجيش الاقتصادي وخصوصًا بعد صدور قرار السيسي الأخير الذي أجاز للجيش إنشاء شركات بمشاركة رؤوس أموال محلية وأجنبية، أضف إلى ذلك تدهور قطاعات مهمة في الدولة أهمها السياحة والاستثمارات الأجنبية بسبب الأحداث التي تشهدها سيناء من قتال مع فلول تنظيم الدولة الإسلامية، وأخيرًا حادثة سقوط طائرة الركاب الروسية ما أدى إلى إحجام السياح الروس وغيرهم عن السفر إلى مصر.

وما يضع الاقتصاد المصري في خانة اليك جملة من الأخبار حول ما كشفته مصادر حكومية مصرية أن عدد قضايا التحكيم المُقامة ضد مصر بسبب نزاعات استثمارية يتجاوز 25 قضية غالبيتها لشركات أوروبية وعربية وأمريكية؛ حيث قدَّرَ خبراء حجم الخسائر في حال خسرت مصر هذه القضايا بنحو 20 مليار دولار وهو ما يعادل ربع إيرادات مصر خلال الموازنة المقدرة للعام المالي الحالي، وما يزيد الطين بلّة تغريم مصر 1.76 مليار دولار لإيقافها تصدير الغاز لإسرائيل في أعقاب عمليات تفجير متكررة لخط التصدير الرئيسي، كما أظهرت بيانات هيئة قناة السويس أن إيرادات البلاد من القناة انخفضت إلى 408.4 ملايين دولار في نوفمبر من 449.2 مليون دولار للشهر الرابع على التوالي، وهذا يعني نقصٌ في القطع الأجنبي من خزينة الدولية بوتيرة أكبر.

الملك سلمان منقذ مصر

تعددت استغاثات السيسي للدول العربية والأجنبية للحصول على المال بدءًا بمؤتمر شرم الشيخ وليس انتهاءً بأوامر الملك سلمان في المؤتمر الأخير الذي عُقد في القاهرة في 15 ديسمبر.

فبعد مؤتمر شرم الشيخ في مارس الماضي تلقت مصر تعهدات قيمتها الإجمالية 12 مليار دولار من دول الخليج، وفي مجلس التنسيق السعودي المصري الذي أنشأ في يوليو الماضي في القاهرة للعمل معًا في قضايا الدفاع وتحسين التعاون الاستثماري والتجاري بحضور الأمير محمد بن سلمان عبد العزيز ولي ولي العهد ورئيس مجلس الوزراء المصري المهندس شريف إسماعيل، حيث قررت السعودية حسب أوامر العاهل السعودي الملك سلمان مساعدة مصر في تلبية احتياجاتها البترولية على مدى الخمس سنوات المقبلة وزيادة الاستثمارات السعودية هناك لتصل إلى أكثر من 30 مليار ريال أي ما قيمته 8 مليار دولار، ودعم حركة النقل في قناة السويس من قِبل السفن السعودية، وتم على هامش اللقاء الاتفاق على عقد اجتماع آخر للمتابعة بين البلدين في الرياض في الخامس من يناير.

العلاقة المتبادلة بين السعودية ومصر

ما تحاول المملكة العربية السعودية عمله هو ربط الدول العربية بقوام مشروع عربي إقليمي يهدف بالمقام الأول لحماية الدول المشتركة في التحالف من أي خطر خارجي إرهابي يحدق بها من جهة، وتشكيل قلعة سنية ضد التمدد الشيعي والأجندة الطائفية التي تعمل طهران عليها في المنطقة العربية ولاحتواء مشروعها من التمدد، وعلى هذا الأساس جاء التحالف الإسلامي لمحاربة الإرهاب ومقرّه الرياض.

شهدت العلاقات السعودية المصرية توترًا في بداية عام 2015 بعد سريان شائعات بأن الملك سلمان يتبنى موقفًا أكثر ليونة من الإخوان المسلمين إلا أنه للضرورة أحكام، وأحكام الملك سلمان كانت تعتمد في هذا الوقت تحجيم التدخل الإيراني واحتواء دور إيران من لعب دور الشرطي في المنطقة بعد سيطرتها على عدة عواصم عربية، فاقتضت الحاجة وليس عامل الثقة أو السياسات المشتركة بين البلدين (السعودية ومصر) لتكون المحفّز خلف تجدد العلاقات بين البلدين.

الشعرة التي قصمت ظهر البعير بالنسبة للسعودية هي الحركات الاستفزازية التي قام بها السيسي منها تقربه من روسيا عندما شعر ببرود العلاقة مع السعودية (أكبر ممّول وداعم لمصر في الفترة الأخيرة) في محاولة منه لتنويع مصادر الدعم الدولي لبلاده وعدم مزاوجة المصلحة المصرية مع المصلحة السعودية، فعمل على تعزيز أواصر العلاقات مع روسيا في محاولةٍ لإنعاش مكانة مصر وجعلها تستعيد دورها الإقليمي كقوةٍ إقليمية، وهذا ما أكده وزير الخارجية المصري بترحيبه بخطوة التدخل العسكري الروسي في سوريا.

ومنها أيضًا عدم إيمان السيسي بمشروع المملكة في احتواء إيران وعدم إظهاره عداوة شديدة لها مفضلًا مقاربة أكثر براغماتية معها، وما يدعم ذلك التصريح الذي جاء من دبلوماسيين مصريين في أبريل الماضي بترحيب مصر بالاتفاق النووي بين إيران والغرب وأنها ستعتمد سياسات مفتوحة مع طهران بعد إبرام الإتفاق.

إلا أنّ السعودية تُدرك أن خسارة المملكة لمصر تعني انضمامها لحلف آخر يقف ضد مصالح المملكة في المنطقة، ومقابل كل الدعم السخي الذي تقدمه السعودية لمصر تنتظر من السيسي موافقة عمياء وبدون تردد على مشاركة ميدانية في المغامرات العسكرية التي تقودها المملكة في اليمن، علمًا أن مصر شاركت بـ 800 جندي فقط في حين كانت تعوّل السعودية على مصر في تغطية الحملة البرية بشكل أكبر، ومشاركة مصر في التحالف الإسلامي الذي شكلته المملكة مؤخرًا.

تورط السعودية في اليمن بتوغل أكثر يعني ازدياد الحاجة إلى مصر كدولة حليفة على الصعيدين العسكري والسياسي، لذلك لا تنظر المملكة إلى مصر كمشروع اقتصادي يتم الاستثمار فيها بمشاريع بعيدة المدى بقدر ما تنظر إليها كحليف إستراتيجي تحتاج إليه في الأوقات العصيبة التي تواجهها الآن وفيما بعد، ولقاء بقاء مصر في الحلف تغدق المملكة الدعم المالي والمادي لمصر بين فينة وأخرى، وبالمقابل فإنَّ مصر ستحافظ على عدم إزعاج السعودية وبنفس الوقت تتبنى خطابًا براغماتيًا وتتصرف وفق مصالحها الإستراتيجية مع دول المنطقة؛ لذلك تدرك مصر أنَ المملكة ستحافظ على علاقتها بها مادامت بحاجة لها وإلا ستنبذها حالما ينتهي دورها، وقد تعيد تفعيل علاقتها مع الإخوان المسلمين أعداء السيسي وتتبنى خطابًا شديدًا ضده.

وفي النهاية وبناءً على ما سبق ذكره فإن العلاقة بين مصر والسعودية هي علاقة مصالح يشوبها القطيعة في أحيان والرضى في أحيان أخرى ومن الوارد أن تبقى العلاقة بينهما في شدٍ وجذبٍ حتى تتغير المعادلات الإقليمية وترجح الكفة لأحدهما.

 

 

*مخبر الأوقاف.. يحرم دم البرغوث ويحلل دم الحسين!

أتستفتونني عن دم البراغيث العالق بثيابكم ودم الحسين لعنة في رقابكم؟بتلك الكلمات الغاضبة رد عبد الله بن عمر –رضي الله عنهما- في قصة منسوبة له، على من جاء مستفتيًا عن حكم دم البرغوث إن لطخ ثياب الإحرام، وأعاد التاريخ نفسه وأجاب “محمد مختار جمعة” وزير الأوقاف عن سؤال الانقلاب، وأحل له دماء المِصْريين وحرم عليهم سرقة تذاكر المترو!

“المخبر” كان يعمل مستشارًا بالمكتب الفني لشيخ الأزهر، وعميد كلية الدراسات الإسلامية بالأزهر، ورئيس لجنة الدعوة بالجمعية الشرعية سابقًا، أرسله “أحمد الطيب” لزيارة الإمارات وقت اختيار وزير الأوقاف، وكان مرشحًا قويًّا للفوز بأن يكون وزير الأوقاف وتم استبعاده إلى ان حدث الانقلاب.

وعقب قيام ثورة يناير قام مختار بالقفز على الثورة وقام بعمل مجموعة لقاءات داخل الجمعية الشرعية وكلها تتحدث على الربيع العربي، إلا أن ذلك لم يشفع له أو يخفي جرائمه وتم اتهام “جمعة” في واقعة فساد مالي وعمالة لأمن الدولة من قبل مشايخ الجمعية الشرعية في اجتماع عاصف.

دم الحسين

حذر محمد المختار جمعة -وزير الأوقاف في حكومة الانقلاب والشهير بـ”المخبر”- المِصْريين من سرقة الكهرباء والمياه والتهرب من سداد تذاكر القطارات والمترو، موضحًا أنها حرام شرعًا.

وأضاف “المخبر” -في بيان للوزارة، أمس الأربعاء-: “أن من يتحايل على صرف ما لا يستحق  كمن يقوم بتزوير بعض الأوراق للحصول على دعم لا يستحقه أكل للسحت“.

وتابع البيان: “إذا كان القانون قد حدد فئات معينة ودخلا معينا محددا شهريا لاستحقاق السلع التموينية المدعومة فإن كل من يصرف هذه السلع بالمخالفة لشروط صرفها يعد آثمًا، لأنه يصرف ما لا يستحق من جهة ويؤثر على مستوى الدعم الحقيقي الذى ينبغى أن يقدم للمحتاجين الحقيقيين أو للأكثر فقرًا واحتياجا من جهة أخرى، وكذلك من يتحايل للحصول على وحدة سكنية بالمخالفة للواقع والشروط المحددة“.

وانتهى بيان الأوقاف إلى أنه يستوى مع هؤلاء في الإثم والمعصية من يعينهم على ذلك أو يغض الطرف عنه أو  يتقاعس عن وضع الأمور في نصابها أو تحصيل ما أسند إليه تحصيله من مستحقات المال العام.

فتاوى في خدمة الانقلاب!

ويعلم “المخبر” أن بقاءه في منصبه مرهون بخدمة الانقلاب، ومع تصريح وزير الكهرباء المصري بأن القطاع على وشك الانهيار، أعلنت الوزارة النفير العام، بعنوان جمعة الثالث من يناير “الامتناع عن سداد فواتير الكهرباء أكل للسحت وخيانة للوطن“.

أما خطبة المولد النبوي صلى الله عليه وسلم في الثامن من ربيع الأول والعاشر من يناير، فلم يكن باقيًا على موعد الاستفتاء على التعديلات الدستورية سوى أربعة أيام فقط (14، 15 يناير)؛ ولأن حياة النبي صلى الله عليه وسلم لا تخلو من القدوة والأسوة، والحديث عن حياته هو حديث الساعة، فالحل سهل ويسير، فجاء عنوان الخطبة “المشاركة الإيجابية والوفاء للوطن في حياة النبي (صلى الله عليه وسلم)“!

وحتى تنقذ الوزارة خطباءها من الخلل في فهم العنوان، جاءت الخطبة مكتوبة بالكامل هذه المرة في خمس صفحات، راحت تقترب وتلمح وتشير وتشي إلى أن الإيجابية تقتضي المشاركة في الاستفتاء، ولعل أبرز هذه التلميحات: “كثير من الناس لا يشاركون في اختيار ممثليهم، أو التعبير عن آرائهم بالموافقة أو الرفض، إنهم بذلك يتخلون عن حق من حقوقهم الدستورية، وعن مسئولية من مسئولياتهم الوطنية“.

ولأنه ليس كل الناس يمكنه فهم المراد بالتلميح ولو كان قريبا، فقد جاءت الفقرة الأخيرة في الخطبة: “نؤكد أن المشاركة الجادة في الاستفتاء على الدستور عمل شرعي وواجب وطني”، فليست مجرد مشاركة، ولكنها “المشاركة الجادة“!

ومع ذكرى ثورة يناير، وتنادي تحالف دعم الشرعية، وعديد من القوى الثورية لاستعادة الثورة، استعدت الدولة بجيشها وشرطتها بحوالي ربع مليون فردًا شرطيًّا وعسكريًّا كما صرح مصدر مسئول، فكان على الوزارة بمنابرها أيضا أن تستعد بعنوانها “نعمة الأمن والاستقرار”، والمِصْريون يفهمون، فالثورة تعني الفوضى، وبقاء النظام يعني الاستقرار، وليحافظ المِصْريون على عودة الأمن الشرطي، فقد ذاقوا ويلات غيابه عقب ثورة يناير!

فساد مالي وعمالة لأمن الدولة:

 

*ننشر نص تحقيقات اتهام “خالد يوسف” بالتحرش بزوجة عميد آداب الإسكندرية

استكملت نيابة شمال الجيزة أمس سماع أقوال زوجة عميد كلية الآداب جامعة الإسكندرية، في بلاغها المقدم ضد خالد يوسف عضو مجلس النواب، والمخرج السينمائي، الذي اتهمته فيه بالتحرش.

واستعجلت النيابة، برئاسة المستشار أحمد مصطفى، تحريات مباحث مديرية أمن الجيزة حول صحة الواقعة، وتقرير الخبراء الفنيين باتحاد الإذاعة والتليفزيون بشأن فحص كارت ذاكرة «ميموري» قدمها محامى الشاكية، مؤكدًا أنها تحوى صورًا فاضحة لـ«يوسف»، وطلبت النيابة الاستعلام من شركات الاتصالات عن رقم هاتف هدّد الشاكية والمكالمات التي دارت بينها وبين النائب.

 وذكرت مصادر قضائية أنه فور ورود تحريات المباحث، الأسبوع المقبل، والتأكد من صحة الاتهام سيتم استدعاء «يوسف» للتحقيق معه.

وقالت “شيماء.ف”، الشاكية، إنها ربة منزل، عمرها 30 عامًا، وتعرّفت على “يوسف”، بالصدفة خلال تواجدها بمهرجان الإسكندرية السينمائي الأخير، وكانت رفقة زوجها تلتقط صورًا مع الفنانين، وعندما شاهدت المشكو في حقه استأذنت زوجها في التصوير مع «يوسف»، فوافق على طلبها، وأثناء التقاطها الصورة التذكارية معه أكد لها أنها وجه سينمائي يبحث عنه طويلاً، وتبادل مع زوجها أرقام هواتفهما المحمولة، وبعد أيام عدة من تلك المقابلة اتصلت به وذكرته بنفسها، فقال لها:«أيوه افتكرتك.. إنت عاوزة تمثلى»، فأجابت بأن هذا حُلم حياتها.

وأضافت زوجة عميد كلية الآداب، في التحقيقات، أن المخرج السينمائي كان مشغولًا بخوضه انتخابات مجلس النواب عن دائرة مركز كفر شكر بمحافظة القليوبية، لكنّها نجحت في لقائه بمكتبه بشارع البترول في منطقة المهندسين، بناءً على موعد مسبق بتاريخ 14 سبتمبر الماضي.

 وتابعت أنها طرقت باب المكتب، وهو عبارة عن شقة بالطابق الرابع، وفتحت لها خادمة سودانية الجنسية، والتقت المخرج السينمائي، وتجاذبا أطراف الحديث، وأكد لها أنه لدية رؤية مستقبلية للسينما والأحداث الجارية في مصر، وطلب منها أداء جملة كتبها لها بخط اليد في ورقة بيضاء، مرة بلهجة استنكارية وأخرى كوميدية وهكذا، وفجأة سألها: «إنتى بتحبي الجنس.. ولا».. فردت عليه: “إيه الكلام اللى بتقوله ده”.

 وأكدت أنها فوجئت بالمشكو في حقه يقبلها على وجهها، ثم أمسك بصدرها، وحاول هتك عِرضها بالقوة، فصرخت، وخاف المتهم من الفضيحة، فقام من مكانه واعتذر لها بقوله: «أنا كنت باختبرك مقصدش حاجة»، ودخل غرفة أخرى، وعاد بعد مرور نحو 10 دقائق، كانت حينها هندمت ملابسها.

 وذكرت «شيماء»، في أقوالها، أن “يوسف» في نهاية لقائهما هدّدها بصور شخصية كانت مسجلة على كارت ذاكرة “ميمورى” هاتفها المحمول، أخذه عنوة منها، وبعد انصرافها، اتصلت به لاسترجاع «الميموري»، فطالبها بالاتصال به بعد انتهائه من خوض انتخابات مجلس النواب.

 وأوضحت الشاكية، أمام النيابة، أن زوجها أوصلها إلى مكتب «يوسف»، وتركها لانشغاله بمشوار خاص به، ولم تقص عليه ما حدث من هتك عِرضها سوى بعد اتصالها بالمخرج السينمائي مرة أخرى في 11 نوفمبر الماضي، وحين أخبرها المشكو في حقه خلال اتصال أجرته من هاتف محمول لأنه لم يكن يرد على اتصالاتها، وذلك لأخذ «الميموري»، بالحضور إلى مكتبه في المهندسين وأن تحضر معها قميص نوم أسود اللون.

 وأشارت الشاكية إلى أنها ذهبت وزوجها إلى مركز كفر شكر لمقابلة «يوسف» أثناء إحدى جولاته الانتخابية وفشلا في لقائه، وبعد ذلك فوجئا باتصال من مجهول يهددها بالقول: «إحنا عندنا ناس ممكن تقطعك إنتي وأهلك»، ثم طالبها المجهول بإرجاع جهاز «لاب توب» يخص «يوسف»، واتهمها بسرقته من المكتب، كما هددها بنشر صور شخصية لها على الإنترنت.

 وأوضحت أن 3 فتيات حضرن إلى شقتها في الإسكندرية، وحاولن الاعتداء عليها، لكنّ الجيران أمسكوا بهن، وتحرر محضر بقسم الشرطة بالواقعة، ونظرًا لتوسل الفتيات لها، تحرر المحضر كإثبات حالة.

 ولفتت الشاكية، أمام النيابة، إلى أن مجهولًا وضع فلاشة تحوى صورًا منسوبة لـ«يوسف» أمام باب شقتها، وتبيّن احتواؤها على مشاهد جنسية له وأخريات يمارسن الرذيلة، فتقدمت بالبلاغ.

 

 

*فشل الانقلاب: رجال الأعمال ينسحبون من الاستثمار في السياحة لتجنب الخسائر

أكد أشرف مختار، الخبير السياحي والمستشار الإعلامي لغرفة شركات السياحة بأسوان، أن الفترة الماضية شهدت انسحاب بعض رجال الأعمال من الاستثمار السياحي في مصر، ومنهم مستثمرون عرب؛ لتجنب تعرضهم لخسائر في السوق المصرية.

وأضاف “مختار”، في تصريحات صحفية، أن غالبية شركات السياحة الأجنبية تلتزم بقرار حكومة دولها بحظر السفر إلى مصر، إلا أن هذه الشركات تمارس ضغوطًا كبيرة على حكومة دولها من أجل عودة السياحة إلى مصر؛ بعد أن تكبدت خسائر بالغة من توقف السياحة.

وأوضح الخبير السياحي، أن شركات السياحة الأجنبية هي المستفيد الأول من عودة السياحة إلى مصر؛ لتجنب تعرضها لخسائر في السوق المصرية؛ لأنها تمتلك وتؤجر عددًا من الفنادق والقرى والمنتجعات السياحية، بجانب ما تتقاضاه هذه الشركات من نصيبها مسبقًا قبل سفر السائح الأجنبي لمصر.

 

 

*بعد عام من حجب «براءة الإخوان».. بريطانيا تفك الحصار عن “تقرير جينكيز”

بعد قرابة 7 أشهر من محاولات الحكومة البريطانية التعتيم على تقرير مراجعة أنشطة جماعة الإخوان الذى خلصت إليه لجنة السير جون جينكينز، كشف مكتب محاماة بريطاني عن أن حكومة ديفيد كاميرون قررت اليوم الخميس، نشر تقرير البراءة أمام البرلمان.

وكانت التقرير قد تم تأجيل إعلانه منذ قرابة عام، بسبب ضغوط عربية ودولية، بعد أن جاءت النتائج فى صالح الجماعة، وتنفي عنها دعاوى الإرهاب، وهو الاتجاه الذى كان يسعى إليه نظام الانقلاب بدعم حكام خليجيين.

وكشفت التقارير النقاب عن أن دولة الإمارات العربية المتحدة كانت تقف وراء قرار الحكومة إجراء المراجعة، وأن السلطات في أبوظبي كانت “تلوح بالراية الحمراء” احتجاجًا على عدم المبالاة التي تظهرها المملكة المتحدة تجاه جماعة الإخوان المسلمين.

وجاء في خطاب رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الموجّه لمجلس العموم البريطاني بشأن نتائج التقرير المتعلق بجماعة الإخوان المسلمين:

أن “هناك علاقة غامضة بين بعض أقسام جماعة الإخوان المسلمين والتطرف العنيف، وكان ذلك من ناحية عقيدتهم الفكرية كشبكة، منطلقا لبعض الأفراد والجماعات الذين انخرطوا في أعمال “كاميرون” العنف والإرهاب” بحسب التقرير.

وأشار “كاميرون” إلى أنه على الرغم من تصريح الإخوان بمعارضتهم لتنظيم القاعدة لكنهم لم يشجبوا بشكل مقنع استغلال بعض المنظمات الإرهابية لكتابات سيد قطب، وهو أحد أبرز مفكري الإخوان المسلمين. وتابع التقرير أن “هناك أفرادا تربطهم روابط قوية بالإخوان المسلمين في المملكة المتحدة أيّدوا العمليات الانتحارية وغيرها من الاعتداءات التي نفذتها حركة حماس في إسرائيل، لافتا إلى أن حماس حركة محظور جناحها العسكري في المملكة المتحدة منذ عام 2001 باعتبها منظمة إرهابية وتعتبر نفسها الفرع الفلسطيني للإخوان المسلمين.

وجاء في التقرير وفقا لخطاب رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الموجه لمجلس العموم البريطاني: “إن تقارير إعلامية وأكاديمية ذات مصداقية تشير إلى مشاركة أقلية من مؤيدي الإخوان المسلمين في مِصْر، إلى جانب إسلاميين آخرين في أعمال عنف، في حين عاود بعض كبار قيادات الإخوان المسلمين التأكيد بشكل علني التزام الجماعة بعدم العنف، لكن هناك آخرين فشلوا في نبذ الدعوة للانتقام في بعض البيانات الصادرة مؤخرا عن الإخوان المسلمين“.

وتابع كاميرون -في خطابه الموجه لمجلس العموم-: “إن الاستنتاجات الأساسية التي خرجت بها المراجعة تساند الاستنتاج باعتبار العضوية في الإخوان المسلمين أو الارتباط بهم أو التأثر بهم مؤشرا محتملا على التطرف“.

وفيما يتعلق بالإجراءات التي ستتخذها الحكومة قال كاميرون: “سوف نواصل رفض إصدار تأشيرات زيارة لأعضاء الإخوان المسلمين والمرتبطين بهم الذين كانوا قد أدلوا بتعليقات متطرفة، إضافة إلى السعي لضمان عدم إساءة استغلال الهيئات الخيرية المرتبطة بالإخوان المسلمين“.

وتنفيذ قرار الاتحاد الأوروبي بتجميد أرصدة حركة حماس، وإبقاء آراء وأنشطة الإخوان قيد المراجعة لمعرفة إذا كانت تستوفي معايير حظرها.

وقال مكتب “آي تي إن” المكلف من قبل الجماعة -في بيان أصدره- اليوم: إن نشر التقرير أمام البرلمان يهدف لإحباط أي تقدم للمحكمة العليا لإصدار قرار بحظر النشر إلى أن تتمكن الجماعة من ممارسة حقها في الرد؛ لأن المحاكم لا تملك صلاحية إصدار قرار يمنع أعضاء البرلمان من الحديث تحت القبة أو البوح بمعلومات معينة.

وأشار المكتب إلى أن جماعة الإخوان المسلمين تعاملت بكل أريحية وشفافية مع المراجعة التي أمرت بها الحكومة البريطانية، وإن من الإجحاف بحقها ألا يتم التعامل معها بالأسلوب نفسه.

وأعرب مكتب المحاماة عن قلقه إزاء ما قد يحتويه التقرير من أخطاء أو سوء فهم، خاصة بعد العلم بضلوع حكومات معادية للإخوان بممارسة ضغوط للتأثير على المراجعة في ظل عدم منح الجماعة فرصة الرد على التقرير أو التعليق عليه.

وقال المحامي طيب علي -وهو عضو فريق المحامين القانوني، الذي يمثل جماعة الإخوان المسلمين في هذه القضية-: “يشعر موكلونا بالخيبة إزاء الطريقة التي تعاملت من خلالها الحكومة مع هذه المراجعة.. لقد بات أكثر أهمية الآن من أي وقت مضى أن تقوم الحكومات الديمقراطية الغربية بمساندة الجماعات والمنظمات التي تدعم وتشجع الديمقراطية وتشارك في العملية الديمقراطية في منطقة الشرق الأوسط“.

وكان المحامون وجهوا رسالة إلى رئيس لجنة المراجعات عضو البرلمان البريطاني كريسبين بلانت، قالوا فيها “إننا نشعر بقلق شديد من أن المراجعة التي أخضع لها موكلونا لعدة شهور حتى الآن، قد لا تكون ناجمة عن وجود مخاوف أمنية حقيقية وإنما تم الإعلان عنها ببساطة في محاولة لإرضاء حلفاء الحكومة في منطقة الخليج من أجل ضمان مزيد من صفقات السلاح في المستقبل“.

وأضافوا: “لعلكم قد أحطتم علما بالتقارير التي انتشرت على نطاق واسع ومفادها أن السير جون جينكينز قد خلص إلى أن جماعة الإخوان المسلمين لا تمثل تهديدا أمنيا حقيقيا في هذه البلاد، ومن المؤكد أنكم تعلمون أنه قد جرى لهذا السبب تأجيل إعلان رئيس الوزراء عن نتائج المراجعة عدة مرات“.

وكانت صحيفة “الجارديان” نشرت تقارير تفيد بأن قرار الحكومة البريطانية بإجراء المراجعة بشأن جماعة الإخوان المسلمين، كان في الواقع قد اتخذ تحت تأثير ضغوط مارستها حكومات أجنبية تعادي التوجه الديمقراطي في الشرق الأوسط.

وكشفت التقارير النقاب عن أن دولة الإمارات العربية المتحدة كانت تقف وراء قرار الحكومة إجراء المراجعة، وأن السلطات في الإمارات كانت “تلوح بالراية الحمراء” احتجاجا على عدم المبالاة التي تظهرها المملكة المتحدة تجاه جماعة الإخوان المسلمين.

وكشف تقرير “الجارديان” عن أن ولي عهد أبو ظبي كان قد اشتكى إلى رئيس الوزراء ضد جماعة الإخوان المسلمين في عام 2012، عندما أصبح أحد زعماء الجماعة، محمد مرسي، أول رئيس لمصر ينتخب ديمقراطيا.

وقد أشارت الصحيفة إلى أنها اطلعت على وثائق تؤكد أن دولة الإمارات العربية المتحدة عرضت على كاميرون إبرام صفقات مغرية في مجال السلاح والنفط، من شأنها أن تعود بمليارات الجنيهات على الشركة البريطانية لتقنيات الطيران والفضاء (بي إيه إي) وأن تسمح لشركة النفط البريطانية (بي بيه) بالمنافسة على التنقيب على النفط في منطقة الخليج.

وكان رئيس الوزراء البريطاني دافيد كاميرون، قد أعلن عن المراجعة في شهر إبريل من عام 2014، وقال حينها إن تقرير اللجنة المكلفة بإعداده من المتوقع لها أن تنشره في شهر يوليو من نفس العام، وعين رئيس الوزراء السير جون جينكينز، سفير بريطانيا السابق لدى المملكة العربية السعودية رئيسا للفريق المكلف بإعداد تقرير المراجعة.

وفاجأ توقيت إعلان رئيس الوزراء حينها كثيرا من المعلقين، وذلك أن مصر كانت قد شهدت قبل ذلك بقليل انقلابا عنيفا أطاح برئيسها المنتخب ديمقراطيا، وتمخض عن قتل واعتقال الآلاف من أنصار جماعة الإخوان المسلمين على أيدي العسكر.

وردا على إعلان رئيس الوزراء البريطاني، فقد صرحت جماعة الإخوان المسلمين في إبريل 2014، بأنها على استعداد للتعاون والتواصل بنزاهة وصراحة مع السير جون جينكينز، وكلفت الجماعة مؤسسة قانونية رائدة في مجال حقوق الإنسان، هي مكتب “آي تي إن” للمحاماة، وكذلك المدير السابق لدائرة الادعاء العام اللورد كين مكدونالد بالإشارة عليها وبتمثيلها أثناء إجراءات المراجعة.

وقد أعقب ذلك التقدم بالتماس مكتوب إلى فريق المراجعة، وعقد اجتماعات على مستوى رفيع بين السير جون جينكينز وكبار قادة الإخوان المسلمين حول العالم.

 

الانقلاب يُهدى أولاد زايد 4 ملايين متر مربع بالسويس. . الأربعاء 9 ديسمبر. . العقرب الداخل مفقود والخارج مولود

سجن العقرب جوانتاناموا مصر

سجن العقرب جوانتاناموا مصر

سجن العقرب حراسة

سجون الانقلاب مقابر

سجون الانقلاب مقابر

الانقلاب يُهدى أولاد زايد 4 ملايين مترمربع بالسويس. . الأربعاء 9 ديسمبر. . العقرب الداخل مفقود والخارج مولود

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*مجهولون يهاجمون سيارة “هامر” تابعة لقوات الصاعقة بسيناء بقذيفة “RBG”

أفادت مصادر بقيام عدد من المسلحين المجهولين، باستهداف سيارة عسكرية من نوع “هامر”، تابعة لقوات الصاعقة، بقذيفة “RBG”، جنوب مدنية الشيخ زويد بشمال سيناء.

 

*الانقلاب يُهدى أولاد زايد 4 ملايين متر بـ”الأدبية” مجانًا لإنشاء ترسانة بحرية

أهدى قائد الانقلاب العسكرى عبد الفتاح السيسى، أولاد بن زايد بدولة الأمارات موقع لوجستبى على مساحة 4 ملايين متر مربع مجانًا فى ميناء الأدبية الشهير بالسويس، لإنشاء أكبر ترسانة بحرية لصناعة السفن فى منطقة الشرق الأوسط، ضمن فواتير السداد لمساندتها الانقلاب الدموى الذى أطاح بأول رئيس مدنى منتخب.

وكشفت مصادر مطلعة، اليوم الربعاء، عن أن هناك اتفاقًا مسبقًا مع شركة إماراتية متخصصة لتنفيذ مشروع عملاق لترسانة بحرية عند المنفذ الجنوبى للقناة وتحديدًا فى ميناء الأدبية، بزعم تنمية محور قناة السويس.

ووفقًا للمصادر التى رفضت الإفصاح عن هويتها، من المتوقع أن تسيطر الشركة الإماراتية الجنسية بموجب حصولها على حق تنفيذ الترسانة على نشاط خدمة اصلاح وبناء السفن جنوب القناة، وتدعم سيطرة الشركات الإماراتية على هذا النشاط والذى تستحوذ منطقة “جبل على” بالإمارات على حصة كبيرة منه.

\جدبر يالذكر أن حجم المساعدات الإماراتية المدفوعة لقائد الإنقلاب العسكرى بلغت خلال العامين 2013-2014 يقارب 29 مليار درهم، منها 17 مليار درهم عام 2013، وما يقارب 12 مليار درهم عام 2014.

 

*العاملون بالرقابة المالية يواصلون الإضراب ضد تطبيق “الخدمة المدنية

يواصل العاملون في هيئة الرقابة المالية، إضرابًا مفتوحًا عن العمل، لليوم الثالث على التوالي، احتجاجًا على تطبيق قانون “الخدمة المدنية” عليهم، رغم كونهم يتبعون لائحة مالية خاصة.
وقال العمال: إن وزارة المالية في حكومة الانقلاب خاطبت هيئة الرقابة المالية بتطبيق قانون الخدمة المدنية، لكن الهيئة رفضت؛ لأن ذلك مخالف للائحتها الخاصة، وأكدت أنها غير مخاطبة بهذا القانون، وأرسلت خطابات إلى وزارة المالية ومجلس الوزراء بهذا المضمون، مشيرًا إلى أن العاملين تقاضوا أجورهم كاملة حتى شهر ديسمبر دون تطبيق القانون.
وأكدوا أن هيئة الرقابة المالية ذات طبيعة خاصة ولا ينبغي تطبيق قانون الخدمة المدنية عليها؛ “لأن لها لائحة خاصة بها ووضع خاص في الدستور جعل منها هيئة مستقلة ماديًّا وفنيًّا وإداريًّا (المادة 215)؛ حيث تشرف على سوق المال“.

 

 

*طالبات الأزهر ينددن باقتحام شقق الطلاب وإخفائهم قسريًّا

انتفضت منذ قليل طالبات جامعة الأزهر بالحي السابع بمدينة نصر؛ للتنديد باقتحام شقق الطلاب وإخفاء العديد منهم حتى اليوم بعد إقصائهم من المدينة الجامعية.

ورددن هتافات ضد السياسة الأمنية القمعية: يسقط حكم العسكر.. أمن السيسي بره بره.. عاوزين مصر حرة حرة.. الحرية للأحرار.

 

 

*الانقلاب ينتقم بإعدام كتب القرضاوي والعوا وقطب في المساجد

انتقامًا من وقوفهم في وجه الانقلاب العسكري وفضح ممارسات شيوخ الانقلاب، أعلنت مديرية أوقاف كفر الشيخ، إعدام 375 كتابًا للدكتور يوسف القرضاوي ومحمد سليم العوا والشهيد سيد قطب.

وأكد الشيخ سعد الفقي، وكيل وزارة الأوقاف بكفر الشيخ، في تصريحات اليوم الأربعاء، أنه تم عمل حملة لتفتيش المساجد، وتم إعدام الكتب المذكورة تحت زعم الدعوة للعنف، رغم أن أغلب كتب القرضاوي في فقه المعاملات والدعوة إلى الله.

وهدد الفقي أي خطيب سيخرج عن موضوع الخطبة الموضوعة بأنه سيتم محاسبته بشدة، لافتًا إلى أنه لن يتم السماح لأي خطيب يختلف مع منهج دولة الانقلاب.

 

*السجن 4 سنوات لحمدي الفخراني وغرامة 100 ألف جنيه

قضت محكمة جنح أول أكتوبر البرلماني السابق حمدي الفخراني بالحبس 4 سنوات في القضية المتهم فيها بـالابتزاز واستغلال النفوذ وغرامة 100 ألف جنيه.

وجاء في أمر الإحالة، الذي أعده المستشار محمد الطماوي رئيس نيابة جنوب الجيزة الكلية، أن البرلماني السابق حمدي الفخراني شرع في الحصول بالتهديد على مبلغ مالي من المجني عليه صاموئيل ثابت ذكي، بأن هدده بإثارة الرأي العام ضده والعمل على عرقلة إجراءات اعتماد مشروع تقسيم قطعة الأرض المملوكة له بطريق الشراء من شركة النيل للأقطان، بموجب عقد مسجل، وقد أوقف جريمته لسبب لا دخل لإرادته فيه، ألا وهو ضبطه والجريمة متلبسًا بها على النحو المبين في التحقيقات.

 

*الانقلاب يعتقل مدرسًا أزهريًا وممرضًا بالشرقية من مقرَّي عمليهما

اعتقلت قوات أمن الانقلاب بالشرقية مدرسًا وممرضًا من مقر عملهما اليوم الأربعاء بمدينة الإبراهيمية محافظة الشرقية.

وأفاد شهود عيان أن قوة مكبرة من قوات أمن الانقلاب داهمت المعهد الأزهري لمدينة الإبراهيمية واعتقلت محمد إسماعيل مدرس كما اعتقلت محمد زكي ممرض من مقر عمله بالوحدة البيطرية لمدينة الإبراهيمية وسط حاله من السخط والغضب بين زملائهما في العمل.

وأضاف الشهود أن قوات أمن الانقلاب شنت حملة مكبرة على بيوت الثوار بمدينة الإبراهيمية قبيل فجر اليوم الأربعاء وحطمت أثاثها وروعت الأطفال والنساء وفشلت في اعتقال أي من الثوار.

ويبلغ عدد المعتقلين من مدينة الإبراهيمية على خلفية رفضهم للانقلاب العسكري ما يزيد عن 50 معتقلاً في سجون الانقلاب في ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان.

ويزيد عدد المعتقلين بمدن ومراكز محافظة الشرقية عن 1800 معتقل لرفضهم الانقلاب العسكري الدموي الغاشم ترتكب بحقهم صنوف من الانتهاكات والجرائم التي وثق العديد من الحقوقيين طرفًا منها.

 

*تقرير دولي: “عصابة العسكر” تهرب 40 مليار دولار خارج مِصْر

قدر تقرير التحويلات المالية غير المشروعة -الذي أطلقته منظمة النزاهة المالية- حجم الأموال التي خرجت من مِصْر بصورة غير مشروعة بنحو 39.8 مليار دولار، خلال الفترة من 2004-2013.
وقال التقرير -الصادر اليوم الأربعاء-: إن الأموال التي خرجت بصورة غير مشروعة من مِصْر بلغت أعلى مستوياتها في 2008 عندما سجلت 6.1 مليارات دولار، مشيرة إلى أن حجم التدفقات المالية غير المشروعة التي خرجت من الدول النامية خلال السنوات العشر الماضية بلغت 7.8 تريليون دولار.
الغريب أن تهريب تلك المليارات يأتي في وقت تعاني فيه مِصْر من نقص في احتياطات النقد الأجنبي الذي انخفض لدى البنك المركزي من نحو 36 مليار دولار سنة 2010 إلى 16.4 مليار دولار في نوفمبر الماضي.

 

*تل أبيب” لن نتنازل عن تعويض وقف “الغاز المصري

أكد وزير الطاقة الصهيوني يوفال شتاينتز، عدم التنازل عن الغرامات التي أقرها التحكيم الدولي على حكومة الانقلاب في مصر بشأن قضية بيع الغاز.

ونقلت وكالة “رويترز” عن الوزير الصهيوني، اليوم الأربعاء  قوله: “من غير المرجَح أن تتنازل حكومته عن تعويض تبلغ قيمته نحو 1.8 مليار دولار حصلت على حكم به نتيجة لتوقف مصر عن تنفيذ عقد لتزويدها بالغاز الطبيعي في 2012.

وكانت حكومة الانقلاب قد أعلنت، الأحد الماضي أنها ستطعن على حكم دولي يقضي بأن تدفع التعويض لشركة كهرباء إسرائيل، وإنها ستجمد مباحثات بشأن استيراد الغاز في المستقبل من حقول إسرائيل في البحر المتوسط إلى حين تسوية النزاع.

 

 

*قيادي سابق بـ “تمرد”: “يا رب سامحني لوقوفي مع السيسي

قيادي سابق بحملة “تمرد”، هجومًا على النظام الحالي وعبدالفتاح السيسي، على خلفية تدهور الحالة الصحية للدكتور سعد الكتاتني، رئيس حزب الحرية والعدالة” ومجلس الشعب السابق.

 وقال هاني منيسي، منسق الحركة بكفر الشيخ عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك” عن رفضه لوضع المعتقلات في عهد النظام قائلاً: يارب سامحني ان أخطأت يارب سامحني ان ظلمت يارب سامحني ان جرحت يارب سامحني يوما وقفة مع هذا السيسى وعصابته و تب علي واحمني من شر خلقك يا أرحم الراحمين ..

معتقلات مصر.. إجرامية في حد ذاتها غير من تم تصفيتهم خارج وداخل السجون 

هل يصدق أحد أن هذا «الكتاتني”! لا حول ولا قوة إلا بالله

أياً كنت مختلف معهم فلا يسمح لك بأن تشمت في هذه الصورة وعلى الأقل أن تضاهي بين مسجونين الإخوان كيف حالهم ومسجونين عصابة مبارك بعدما خرجوا كيف كانت مناظرهم وكأنهم لم يكونوا بسجن

 

 

*رفع الحظر عن ممتلكات “العادلي”.. وتأييد التحفظ على أموال “أبوتريكة

أصدر المستشار أحمد الزند وزير العدل، قرارين أرسلهما إلى مكاتب الشهر العقاري على مستوى الجمهورية، الأول يقضي برفع التحفظ عن أموال وممتلكات اللواء حبيب العادلي وزير الداخلية الأسبق، ما لم تكن إحدى الجهات الأخرى أصدرت أمرًا بغير ذلك، والثاني بتأييد التحفظ على أموال وممتلكات محمد أبوتريكة، لاعب النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق.
وأكد الزند، أن القرار الأول يأتي إلحاقًا بالكتاب رقم 123 بتاريخ 14 مايو 2011، و142 بتاريخ 30 مايو 2011، والقاضي بالتحفظ على أموال وممتلكات اللواء حبيب العادلي، وزوجتيه وأولاده، وصدور قرار من المحكمة في 19 مارس 2015 برفع الحظر، متابعًا أنه تم إرسال كتاب إلى مكاتب الشهر العقاري، بتنفيذ رفع الحظر عن العادلي وزوجتيه وأبناءه اليوم، تنفيذًا لقرار المحكمة.

وأضاف وزير العدل، أن القرار الثاني الملحق بالقرار الأول، بالتحفظ على أموال محمد محمد محمد أبوتريكة لاعب النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق، جاء بعد حكم تأييد التحفظ على أمواله وممتلكاته ورفض الطعن عليها.

 

 

*جكومة السيسي تسعى لزيادة أسعار رسوم السفر وتراخيص السيارات

أصدرت وزارة المالية بحكومة الانقلاب العسكري منشور إعداد موازنة العام المالي الجديد 2016-2017، والذي كشف عن سعي الوزارة لزيادة الرسوم المحصلة على تذاكر السفر، وأيضًا رسوم تراخيص قيادة وتسيير السيارات.

وجاء المنشور ليوصي بـ”مراجعة تكلفة وأسس تسعير عدد من رسوم التنمية التي لم تتم مراجعتها منذ سنوات ولا تمس محدودي الدخل في شيء، مثل رسوم الإجراءات القنصلية، ورسوم رخص قيادة وتسيير السيارات، ورسم تنمية على تذاكر السفر بالخارج“.

ويأتي ذلك بعد أن قام عبدالفتاح السيسي بزيادة ضريبة السفر في شهر أكتوبر الماضي؛ حيث فرض دفع مبلغ 400 بالنسبة للدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال و150 جنيهًا، بالنسبة للدرجة السياحية.

 

 

*12.8 مليون دولار خسائر شركات الطيران العارض المصرية في نوفمبر

قال  نائب رئيس الاتحاد المصري للنقل الجوي، يسري عبد الوهاب، إن خسائر شركات الطيران المصرية، التي تنظم رحلات الطيران العارض (غير المنتظمة) بلغت نحو 100 مليون جنيه (12.8 مليون دولار) خلال نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بسبب إلغاء الحجوزات السياحية الوافدة من روسيا وإنجلترا، منذ حادث إسقط طائرة الركاب الروسية، نهاية أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وكانت الطائرة الروسية “إيرباص321” أسقطت، صباح 31 أكتوبر/تشرين الماضي، قرب مدينة العريش بشمال سيناء، وكان على متنها 217 راكبًا، إضافة إلى 7 يشكلون طاقمها الفني لقوا جميعًا مصرعهم.

وفي وقت لاحق، أعلن جهاز الأمن الاتحادي الروسي ، أن سقوط الطائرة، نجم عن انفجار قنبلة زُرعت فيها، فيما تقول الحكومة المصرية إن التحقيقات ما زالت جارية.

وأضاف عبد الوهاب، في اتصال هاتفي مع وكالة الأناضول اليوم الأربعاء، أن الإلغاء  تسبب في انخفاض رحلات الطيران العارض (غير المنتظمة) الوافدة إلى مصر بنسبة تجاوزت 70% خلال الشهر الماضي.

وأضاف نائب رئيس الاتحاد المصري للنقل الجوي، أن تأثير الأزمة على حركة الطيران المنتظمة محدود للغاية، والتأثير الأكبر في رحلات الطيران العارض.

وقال عبد الوهاب”، إن شركات الطيران الخاصة في مصر تلقت وعودا من وزارة السياحة المصرية بدعم رحلاتها غير المنتظمة الوافدة من شرق أوروبا وبعض الدول العربية، لتحفيزها على زيادة تلك الرحلات خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن قيمة الدعم لم تحدد بعد.

وبلغ العدد الإجمالي للسائحين الوافدين إلى مصر نحو 6.6 مليون سائح، خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري، مقابل نحو 6.3  مليون سائح في نفس الفترة من العام الماضي، وفقا لبيانات وزارة السياحة المصرية.

 وبلغت إيرادات مصر من السياحة نحو  4.5 مليار دولار، خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري، وفقاً لتصريحات سابقة لوزير السياحة المصري، “هشام زعزوع“.

 وقدر الوزير، في تصريحات صحفية أمس الثلاثاء، خسائر قطاع السياحة في بلاده بعد حادث سقوط الطائرة الروسية بنحو 2.2 مليار جنيه شهريا (280 مليون دولار)، وتشمل الخسائر المباشرة وغير المباشرة للقطاع، كما انخفضت نسبة إشغال الفنادق من 70% إلى 30% فقط جراء الحادث الإرهابي.

وأعلن علن دميتري غورين نائب رئيس اتحاد شركات السياحة الروسية، اليوم، أن الاتحاد يأمل في استئناف حركة الطيران بين روسيا ومصر قبل نهاية يناير/كانون الثاني أو فبراير/ شباط من العام المقبل، وفقا لوسائل إعلام روسية.

وكان وزير النقل الروسي، ماكسيم سوكولوف، قد أعلن مطلع ديسمبر/ كانون الأول الجاري، أن الطيران الروسي لن يستأنف رحلاته إلى مصر في 2015، وأن موعد استئناف الطيران “مرتبط بالعمل مع زملائنا المصريين لضمان تأمين الطيران“.

 

*قرار وزاري بتعيين عبد الخالق يوسف أميناً عاماً للاتحاد الإذاعة والتلفزيون

أصدر المهندس شريف اسماعيل رئيس مجلس الوزراء قراراً بتكليف كل من : عبد الخالق يوسف عطية للقيام بمهام وظيفة أمين عام اتحاد الإذاعة والتليفزيون وتكليف محمد عاشور نائب رئيس قطاع الامن للقيام بمهام وظيفة الامين العام المساعد وتكليف محمود أحمد منتصر رئيس الإدارة المركزية للشئون المالية والإدارية بقطاع الامانة للقيام بمهام وظيفة الامين العام المساعد للخدمات الطبية والغذائية بالقطاع .

كما أصدر رئيس مجلس الوزراء قراراً بتعيين فاطمة عبد الحميد غرابة رئيساً للادارة المركزية للاحداث الجارية بقطاع الاخبار ، وقراراً بتعيين سهير جرجس حنا رئيساً للادارة المركزية لاخبار الإذاعة بقطاع الاخبار، وجاءت هذه القرارات  بناء على ما عرضه عصام الأمير رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون على رئيس مجلس الوزراء.

 

 

*بالأسماء..التحفظ على14 شركة صرافة بزعم انتمائها للإخوان

قامت لجنة التحفظ وإدارة أموال جماعة الإخوان، برئاسة المستشار عزت خميس، اليوم الأربعاء، بتنفيذ التحفظ على شركة النوران لتداول الأوراق المالية وشركة إيمكو للصرافة بجميع فروعها بالقاهرة والجيزة وفروع شركات أبرامكو والرضا والبنسو والفردوس والفكهاني.

وبحسب بيان للجنة، قامت أيضا بالتحفظ على شركة المشرق العربي والبحيرة للصرافة والصباح والقدس وجنرال للصرافة بمدن القاهرة والجيزة و6 أكتوبر وطنطا والمحلة الكبرى والإسماعيلية وبورسعيد والزقازيق والسنبلاوين ودسوق وكفر الشيخ وشرم الشيخ والأقصر والغردقة.

كما قامت اللجنة بالتحفظ على شركة دلتا سوفت وير التي تعمل في مجال الإلكترونيات والحاسب الآلي، في حين افتتحت مستشفى التوبة المتحفظ عليها والتابعة للجمعية الطبية الإسلامية، بسعة 20 عيادة خارجية في مختلف التخصصات، وتقدم الخدمة للمواطنين بسعر رمزي قيمته 15 جنيها.

وقامت اللجنة بالتحفظ على مدرسة السيدة عائشة التابعة لجمعية الخلفاء الراشدين، وأسندت إدارتها إلى وزارة التربية والتعليم.

وأعلنت اللجنة أن جميع الكيانات التي تم التحفظ عليها تعمل وتدار حاليا بطريقة طبيعي.

 

 

*النحس” يلازم الكرة المصرية في عام حكم السيسي

لازم “النحس” كرة القدم المصرية في عام حكم رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، بعد سلسلة الفضائح التي تعرضت لها نتائجها، سواء على مستوى المنتخب الوطني، أو الأندية، أو لاعبي الداخل، أو محترفي الخارج.

بدأ العام ببطولة كأس الأمم الأفريقية التي استضافتها غينيا الاستوائية، واكتفى المصريون بمجرد مشاهدتها، للمرة الثالثة على التوالي، على الرغم من أنهم يحملون لقبها سبع مرات.

وتظل الهزيمة من منتخب تشاد الضعيف نقطة سوداء في ثوب الكرة المصرية، وأيضا المهزلة التي وقعت في معسكر الإمارات قبلها، عندما وافق البعض على أن يقابل منتخب مصر الأول وديا منتخب السنغال الأولمبي.

وعلى صعيد منتخب الشباب سقط المنتخب، وتعرض للحرمان من التأهل لكأس الأمم الأفريقية بالسنغال.

ولم يكن منتخب الناشئين أحسن حالا من منتخب الشباب إذ ودع التصفيات الأفريقية.

وعلى مستوى الأندية، أقام النادي الأهلي احتفالية “النادي الأكثر تتويجا”، في الموسم الذي خسر فيه الدوري، والكأس، وخرج بفضيحة من دوري أبطال إفريقيا، وطرد مدربه الأسباني جاريدو.

ثم جاء خروجه من كأس الاتحاد الأفريقي لتكتمل مأساة الفريق الأول في القارة السمراء.

أما الزمالك” فبعيدا عن مجاملات “الخروج المشرف” لن يذكر التاريخ سوى أنه خسر بخماسية من النجم الساحلي التونسي، وخرج من قبل نهائي الاتحاد الأفريقي.

كما شكلت الهزائم المتتالية لنادي “سموحة” واحدة من أسوأ مشاركات الأندية المصرية في دوري أبطال أفريقيا.

وعلى مستوى مشاركات الأندية المحلية، حدثت فضائح كثيرة، أبرزها مشاركة نادي “الجونة” بفريق من الأطفال أمام الأهلي في كأس مصر.

وأقيم كأس السوبر المصري في الإمارات، دون سبب مقنع، وزاد التعصب، ووقعت أحداث الدفاع الجوي التي ذهب ضحيتها 22 من مشجعي نادي الزمالك.

ولكي تكتمل الصورة الكابية خرج المنتخب الأولمبي من الدور الأول لبطولة كأس الأمم الأفريقية تحت سن 23 سنة، في فضيحة سوداء، أنهت حلم المصريين بالتواجد في أولمبياد ريو دي جانيرو عام 2016.

وكانت الآمال الكبيرة معقودة على هذا الجيل من اللاعبين، خاصة أن مصر سبق لها المشاركة 11 مرة خلال 28 نسخة من دورة الألعاب الأولمبية.

لكن آخر إنجاز تحقق منذ 51 عاما في دورة طوكيو 1964 عندما احتلت مصر المركز الرابع، بحسب جريدة “الشباب”، الورقية الصادرة هذا الأسبوع.

والجديد أن المنتخب المصري رفض – في الأسبوع الماضي – هدية من منتخبي نيجيريا والجزائر بالجولة الأخيرة للدور الأول لمنافسات أمم أفريقيا تحت 23 عاما، المؤهلة لأولمبياد ريو دي جانيرو عام 2016، إذ خسر أمام نظيره المالي بهدف نظيف.

وكان يكفي المنتخب المصري التعادل بأي نتيجة في ظل تعادل منتخبي الجزائر ونيجيريا بالجولة الأخيرة للمجموعة ذاتها، إلا أنه فشل في تعويض الهدف الذي سكن مرماه بالنيران الصديقة، عن طريق محمود محمدي، ولم يقدم الأداء الذي يستحق به بلوغ نصف نهائي المسابقة، وكان المطلوب هو الفوز، ويكفيه التعادل، ولكن استهتار اللاعبين، وقلة حيلة جهازهم الفني، تسببا في العجز أمام انتفاضة منخب مالي الذي تلقى خسارتين قبل هذه المباراة، وخرج من البطولة فعليا

وحتى على مستوى لاعبي مصر المحترفين خارج مصر، فقد لازهم “النحس” جميعا، بحسب الناقد الرياضي “وليد فاروق محمد“.

وشهدت الملاعب عودة جماعية للمحترفين: صالح جمعة، ورامي ربيعة، وأحمد حجازي، ومحمود كهربا، وأحمد حمودي، ومروان محسن، ومحمد إبراهيم، وشيكابالا، وأحمد فتحي.

وفي الطريق للعودة كل من: محمود تريزيجيه، وعمرو السولية.

وبقي الثلاثي محمد النني، وأحمد المحمدي، ومحمد صلاح هم من الممثلين الباقين للكرة المصرية في الخارج.

وبخلاف النني هبط فريق المحمدي، “هال سيتي” إلى الدرجة الثانية.

أما محمد صلاح ففريقه “روما” يتعرض لسلسة من النتائج السيئة جعلته يبتعد عن المنافسة على لقب الدوري الإيطالي، كما أن مشواره في دوري أبطال أوروبا متعثر جدا، بل تعرض محمد صلاح نفسه للإصابة.

والأمر هكذا، اعتبر مراقبون عام 2015 أسوأ عام مر على الكرة المصرية منذ مطلع هذا القرن.. وتساءلوا: هل يستمر “النحس” في ملازمتها، في العام الجيد، حال استمرار حكم السيسي؟

 

 

*”الأرصاد”: موجة جديدة من الطقس السيئ بدءًا من الجمعة

توقع الدكتور أحمد عبد العال، رئيس الهيئة العامة للأرصاد الجوية، أن تشهد البلاد حالة من عدم الاستقرار في الأحوال الجوية اعتبارًا من يوم الجمعة المقبل.

وأضاف رئيس الهيئة في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء، أن عدم الاستقرار في حالة الطقس يبدأ بمطروح والإسكندرية، ثم يتمدد ليشمل محافظات سيناء وسلاسل جبال البحر الأحمر والوجه البحرى والقاهرة حتى شمال الصعيد اعتبارًا من السبت المقبل وحتى الاثنين.

وأوضح أن التحسن النسبي سيبدأ من الثلاثاء المقبل، ثم تعاود حالة عدم الاستقرار تأثيرها مرة أخرى من الأربعاء حتى مساء الخميس، مع توقعات بتكاثر السحب الممطرة على القاهرة والوجه البحرى يصاحبها نشاط للرياح، مما يؤدى إلى اضطراب الملاحة البحرية في البحرين “الأحمر والمتوسط” وزيادة الإحساس ببرودة الطقس.

وأشار عبد العال إلى أنه من المنتظر أن تتراوح درجات الحرارة العظمى المتوقعة خلال ذروة هذه الموجة على السواحـــل الشمالية وشمال سيناء من 17 إلى 18 درجة مئوية، محافظـات الوجة البحرى والقاهرة من 18 إلى 19 درجة مئوية، وشمـــــــــــال الصــــــعيد من 19 إلى 20 درجة مئوية، وجنوب الصعيد من 21 إلى 22 درجة مئوية، وجنـــــــــــــوب ســـــيناء من 22 إلى 24 درجة مئوية

وناشدت الهيئة المسئولين عن تلك المحافظات اتخاذ كل التدابير اللازمة للحد من الآثار الناجمة عن سوء الأحوال الجوية خاصة لمحافظات (الإسكندرية ومطروح وشمال وجنوب سيناء).

 

 

*البرلمان ” يخاطب برلمانات العالم للإفراج عن الكتاتني

خاطب البرلمان المصري بالخارج رؤساء برلمانات عدد من الدول اتخاذ عدد من التدابير التي من شأنها الإفراج الفوري عن رئيس البرلمان السابق محمد سعد الكتاتني، وعدد 178 نائبا منتخبا في انتخابات عام 2012 التي شهد لها العالم أجمع بالنزاهة.

وقال البرلمان المصري في الخارج، في خطابه الذي أرسله للبرلمانات الدولية، الأربعاء، إن “رئيس مجلس الشعب المصري ورئيس حزب الأغلبية الفائز بكل الاستحقاقات الانتخابية الديمقراطية (الحرية والعدالة)، دعاه الانقلابيون ليكملوا مشهد انقلابهم المزيف في 3 يوليو 2013، فرفض فاعتقلوه“.

وأضاف البرلمان المنعقد في دولة تركيا أنه “منذ ذلك اليوم، وهو(الكتاتني) في سجن العقرب، وحكموا عليه بالإعدام، وهذه صورته اليوم تتساءل: أين ضمير العالم؟ أين البرلمانات؟ أين الشعوب؟“.

واستطرد الخطاب قائلا: “لذا نرجو من برلمانكم الموقر اتخاذ التدابير التي ترونها مناسبة للإفراج عن رئيس مجلس الشعب المصري، وعن عدد 178 نائبا منتخبا من سجون الانقلاب العسكري“.

وفي سياق متصل، أطلق نشطاء على شبكة الإنترنت، الأربعاء، حملة إلكترونية عالمية عبر الموقع الشهير آفاز دوت أورج Avaaz.org” لجمع توقيعات على عريضة حملت عنوان “أنقذوا الكتاتني والآلاف في السجون المصرية“.

وأكدت عريضة التوقيعات أن الكتاتني “سجن ظلما لرفضه المشاركة في الانقلاب العسكري الذي قام به السيسي في الثالث من يوليو عام 2013، وما زال مسجونا منذ هذا التاريخ وحتى الآن“.

وأضافت العريضة التي وقعها المئات، “هناك الآلاف من القادة والنشطاء السياسيين والاجتماعيين والحقوقيين من النساء والرجال، بل ومن الطلاب والأطفال، يواجهون نفس المصير على يد الانقلاب العسكري، ومات منهم حتى الآن ما يزيد عن 300 مصري داخل هذه السجون القاتلة“.

وطالبت الحملة “المهتمين بهذه العريضة إلى دعمها عبر التوقيع عليها وأن يطالبوا البرلمانات على مستوى العالم أن يرفعوا هذه القضية إلى شعوبهم والحكومات في بلادهم لدعم الثوار في مصر“.

بينما واصلت وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب أكاذيبها ونفيها لانتهاكات حقوق الإنسان في السجون، حيث أكد مصدر أمني مسئول بقطاع مصلحة السجون بوزارة الداخلية، أن “الكتاتنييتمتع بصحة جيدة، وغير مصاب بأي أمراض عضوية.

ونفي المصدر، في تصريحات صحفية، صحة الصور التي تم تداولها والحديث عن منع الطعام والأدوية والزيارة عنه داخل محبسه، مدعيا أن “الكتاتني” وباقي قيادات الجماعة يتم إجراء الكشف الطبي عليهم بشكل يومي، بالإضافة إلى أن كافيتريا” السجن بها كل الأطعمة والمشروبات المتوفرة بالخارج.

وتابع المصدر أن الكتاتني يتغذى بشكل طبيعي، ولم يلاحظ عليه أي تغيير أو إرهاق بدني، ولم يبد أي نية في الإضراب عن الطعام.

هذا وقد تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صور “الكتاتني” في إحدى المحاكمات، وقد بدا عليه الهزال والشحوب ونقص وزنه بصورة كبيرة وواضحة وعرضوا صورته من 3 سنوات عندما كان رئيسا للبرلمان، وهو كشف الفارق وفضح عمليات القتل البطيء التي تمارسها داخلية الانقلاب بحق قيادات الإخوان وثورة يناير في سجون العسكر.

 

 

*العقرب.. الداخل مفقود والخارج مولود

نحن الأموات الأحياء، كل الناس يموتون مرة واحدة ونحن نتجرع مرارة الموت كل يوم مرات ومرات، إن كنتم تظنونا نبالغ فاسألوا من يقابلونا في لحظات بعثنا من مقبرة العقرب حين نخرج لجلسات المحاكمة”.. كانت هذه فقرة من رسالة مطولة بعثها أحد معتقلي سجن العقرب يروي خلالها جزءًا بسيطًا مما يعانيه المعتقلون على يد عصابة لا تراعي حقًا لآدمية الإنسان.

طعام لا يسد الرمق، منع البطاطين، انتشار الأمراض المزمنة، لا رعاية صحية، ممارسة أشد أنواع التعذيب، موت بالبطئ”.. مصطلحات كثيرة لكن كلها لا تعبر عن بأي حال عما يلقاه من قدر له الله أن يحيا هناك في ظل انقلاب عسكري دموي فاشي.

وربما صورة الدكتور الكتاتني التي تعاطف معها معارضو الإخوان قبل معارضيهم، تظهر ولو جزء بسيط مما يعانيه سكان هذه المقبرة، فقد بدا الدكتور سعد الكتاتني رئيس حزب الحرية والعدالة ورئيس مجلس الشعب السابق، أثناء محاكمته في القضية الهزلية المسماه بـ”أهانه القضاء” وقد تغيرت ملامحه وتدهور صحته بشكل أثار غضب الثوار.

مذبحة العقرب

وقال أحد ساكني استكمالًا لرسالته: “اسألوهم عن أجسادنا الواهنة وعيوننا الغائرة وملابسنا “المتعفنه” علي أجسامنا وأقدامنا الحافية، اكتب لكم بدمي قبل مداد قلم استعرته لأنقل لكم ما حدث معنا يوم الخميس الماضي الموافق 4 ديسمبر”.

وعن بداية حفلات التعذيب، قال نعيش أوضاع لا آدمية نعيشها في زنازين بلا ضوء وطعام لا يسد الرمق ورعاية صحية منعدمة غطاء واحد لكل سجين وأحيانًا لا غطاء سترة علي اللحم مباشرة ممنوع حتي الشباشب كل ذلك في هذا الصقيع الأدوية الدورية للأمراض المزمنة يجردوننا منها إن حصلنا عليها.

وأضاف المعتقل :”لجأنا للإضراب وكنا نعتقد أن يجدي أو يغير ذلك شيئًا، إلى أن تحركت الإدارة المتمثلة، في رئيس المباحث “محمد البنا”، ومعاونه “محمد فوزي، وضابط الونج “محمد شفيق” والمخبر “علاء”، تحركوا نعم ولكن بصحبة القوة الضاربة واقتحموا الزنازين واخرجوا كل المضربين عن الطعام ومن بينهم الأستاذ “مسعد أبو زيد”، المصاب بشلل الأطفال”.

وتابع: “كبلوهم من الخلف وانهالوا عليهم ضربًا علي القفا لم يصمد الأستاذ “مسعدبجسده الواهن أمام الضربات،و فسقط على الأرض من فوره ليبدوا معه رحلة السحل هو وزملائه بطول العنبر، ثم بدأ الجنود برفسهم بالبيادة في وجههم وبطونهم ووقفوا علي ظهورهم، الأستاذ “مسعد”.

وعن حالته أضاف: “الآن يرقد في المستشفى لا نعلم حالته وهذا دلالة علي خطورتها لأنه لا تنقل أي حالة إلى المستشفى إلا علي مشارف الموت”..  مضيفًا “مسعد أبو زيد”، في العناية المركزة هو وأربعة آخرين يرقدون بلا حراك .. هذا فصل من فصول القتل اليومي الذي نتعرض له  .. والحقيقة لا أدري هل سأم الناس من استغاثاتنا فلم يعودوا يستجيبون أم أنهم تعودوا على حكايات الرعب في العقرب فصارت واقع”.

 

السجن يمنع توقيع المعتقلين على نقض حكم الإعدام

وكأن السجان يحيا على أنين المعتقلين فرغم التطبيل بنزاهة القضاء بعد الانقلاب العسكري، إلا أن أنصار الانقلاب لا يعترفون به إلا إذا جاء على “هواهم” ضد المظلومين.

في هذا الإطار منع سجن العقرب المعروف بسوء إدارته وعنف معاملته للمعتقلين- ما يقرب من 10 معتقلين في في القضية المعروفة إعلاميًّا بـ”خلية الظواهري”، من التوقيع على نقض حكم الإعدام الصادر بحقهم- بحسب ما ذكرته المنظمة الحقوقية “هيومن رايتس مونيتور”.

تقول “مونيتور” – منظمة حقوقية عالمية حيث أن المحلية متواطئة مع العسكر- إن “تعمد إدارة سجن العقرب شديد الحراسة، المساهمة في حرمان عشرة شبان من حقهم في الحياة، يعد سابقة ترفضها جميع المواثيق والأعراف الدولية”.

وأكدت مونيتور” أن “إدارة سجن العقرب لم تمكن أيا من المتهمين من التوقيع على طلب النقض، حتى لم يتبق من المهلة القانونية لتقديم طلب النقض سوى أسبوعين، وهو ما يجعل إدارة السجن ضالعة في جريمة تعمد حرمان المتهمين من حقهم في الحياة، وفي حالة لم يتم تمكينهم من التوقيع على طلب النقض، سيتم التعامل مع الحكم على أنه نهائي، ومن ثم يتم تنفيذه بهم في تجاهل لاحتمالية براءة الشباب العشرة”.

وأضافت المنظمة أنها تمكنت من التواصل مع أسرة واحد من الشباب العشرة، وحصلت منها على المعلومات الموثقة عن القضية، إلا أن أسرة الشاب رفضت ذكر اسمه خوفًا من التصعيد ضده.

 

الإجبار على الاعتراف بتهم وهمية

وهو أمر لا يحتاج إلي تأكيد، ومع ذلك أكده ذوو أحد المتهمين قائلين: “إن ابنهم تم اختطافه من منزله في 24 أكتوبر 2013، وتم إخفاؤه قسريًّا لمدة شهر كامل، تعرض خلاله للتعذيب، لإجباره على الاعتراف بالتهم الموجهة له، وهو ما انتهى باعترافه بها تحت ضغط التعذيب، وذلك قبل أن يظهر في سجن العقرب شديد الحراسة، ليتم حبسه على ذمة قضية خلية الظواهري”.

 

منع البطاطين عن المعتقلين

أكد الدكتور خالد سعيد، رئيس الجبهة السلفية، أن إدارة سجون الانقلاب تمنع البطاطين عن المعتقلين، مشيرًا إلى أن ذلك يعد قتلًا بطيئًا للمساجين.  وقال “سعيد”، في تصريح له على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” في سجون طواغيت العصر؛ العقرب، العازولي، ومقرات الشيطان في الأمن الوطني، تمنع البطاطين على أسرانا إلا من بطانية قذرة خفيفة، وتمنع الملابس الشتوية إلا ملابس السجن الخفيفة”.

وأَضاف: “إنهم يقتلونهم قتلًا بطيئًا وحق على كل مسلم أن يسعى في فكاكهم بما يقدر عليه ولا أقل من الدعاء لهم ليلًا ونهارًا؛ خاصة في ساعات الإجابة”. وتابع سعيد”: “اللهم قهم شر زمهرير جهنم وقهم عذاب الجحيم ولا تجمع عليهم سجنين ولا بردين ولا عذابين إنك ولي ذلك والقادر عليه يا كريم”.

 

إضراب معتقلو العقرب

نتيجة ما سلف ذكره دخل معتقلو سجن العقرب في إضراب عن الطعام، تنديدًا باعتداءات قوات أمن الانقلاب، مساء الأحد الماضي، على عدد من المعتقلين بالضرب والتعذيب.

كما وجه المعتقلون استغاثات للمنظمات الحقوقية والجهات المختصه بسرعة التدخل لوقف الانتهاكات المتواصلة من إدارة السجن بحقهم.

 

ضحايا العقرب

 عشرات الضحايا خلفها السجن سئ الذكر لم يستطيعوا تحمل الظلم والتعذيب الواقع عليها من قبل القائمين على إدارة الدموي فذهبوا إلي بارئهم يشكونه أحوالهم.. هذا بخلاف المئات الذين يموتون سرًا.

 

محمد السيد

فقد استشهد بداخله محمد السعيد (47 عامًا)، و المتهم في القضية الهزلية المعروفة بـ”أنصار بيت المقدس”، داخل مقر احتجازه بسجن العقرب، متأثرًا بالإهمال الطبي المتعمد من قبل سلطات الانقلاب.

توفي السعيد نتيجةً القتل الطبي“، مشيرةً إلى أنه “كان مريضًا بفشل في الكبد ودوالٍ في المريء واستسقاء البطن، ولا يستطيع قضاء حاجته منفردًا.

والمتوفي متزوج ولديه سبعة أطفال، وكان قد طلب العلاج وهو داخل السجن أكثر من مرة إلا أن طلبه قوبل بالرفض، حتى تدهورت حالته وتوفي متأثرًا بمرضه.

 

عصام دربالة

كما استشهد الدكتور “عصام دربالة“، رئيس مجلس شورى الجماعة الإسلامية السابق، اليوم الأحد، في سجن “العقرب”، وذلك عقب تدهور حالته الصحية، بعد أيام قليلة من اعتقاله، بالرغم من سعيه الدائم نحو المصالحة إلا أن الانقلاب لا يرضي بمثل هذا، لأنه يريد أن يستولي على كل مقدرات البلاد.

 

مرجان سالم

كما لفظ الشيخ مرجان سالم، القيادي في التيار الجهادي، أنفاسه الأخيرة داخل السجن سيء الذكر بعد تدهور حالته الصحية في ظل الإهمال الطبي داخل السجون، ورفض إدارة السحن تحويله للمستشفي الخارجي نظرا لعدم توفر متطلبات حالته الصحية في مستشفي السجن، مما أودي بحياته.

 

الموت البطئ

كما يتعرض عدد من معتقلي العقرب لما يشبه الموت البطيء، وخلال آخر جلسة لرافضي الانقلاب في القضية الهزلية المسماه بـ”إهانة القضاء” بدى كل من الدكتور سعد الكتاتني والمحامي عصام سلطان وكأنهم شيوخ بلغوا من الكبر عتيًا نتيجة لما يتعرضون له سوء معاملة وإهمال طبي وغيره.

جدير بالذكر أن ما يقرب من 5 آلاف معتقل يواجهون القتل بالإهمال الطبي داخل السجون العسكر، مئات لقوا ربهم بحسب منظمات حقوقية وآخرين ينتظرون نفس المصير.

 

 

*تعثر 15 ألف مصنع و150 ألف عامل بالشارع بعهد الانقلاب

قال عضو المكتب التنفيذي لاتحاد مستثمري مصر، علاء السقطي: إن حجم الإنتاج الصناعي في مصر تقلص بنسبة 40% خلال السنوات الأربع الأخيرة؛ بسبب تعثر نحو 15 ألف مصنع، مشيرًا إلى أن ما يقدر بنحو 150 ألف عامل فقدوا وظائفهم في هذا القطاع خلال هذه الفترة.

وقال السقطي: إن نسبة المصانع التي توقفت بشكل كامل عن العمل في مصر لا تتجاوز 4 آلاف مصنع.

وتعاني مصر من اضطرابات أمنية عقب ثورة 25 يناير 2011، تفاقمت بعد الانقلاب العسكري في 3 يوليو عام 2013 الذي أطاح بالرئيس محمد مرسي؛ أول رئيس منتخب بعد الثورة.

وعن الأسباب التي كانت وراء تراجع الصناعة قال السقطي: إن تعثر الصناعة في مصر منذ ثورة يناير يرجع إلى عدم ثقة الشركات الأجنبية الموردة للمواد الخام، بسبب التأخر في سداد المستحقات، في ظل تفاقم أزمة نقص الدولار وارتفاعه أمام الجنيه، كما أشار السقطي إلى أسباب أخرى منها تراجع الاستهلاك على خلفية ضعف القوة الشرائية، وخاصة السلع غير المرتبطة بالاستهلاك اليومي.

وتابع السقطي أن تأخير الحكومة مستحقات بعض المصانع لعدة أشهر كان ضمن أسباب التعثر.

وطالب السقطي برؤية واضحة من القائمين على الملف الاقتصادي بالحكومة وأن تكون بها بنود غير قابلة للتعديل حتى لا يتضرر المصنعون من القرارات المتتالية والمتضاربة، مشيراً إلى ضرورة أن يكون هناك استقرار في أسعار الكهرباء والأراضي وغيرها من الخدمات.

وكان وزير الصناعة المصري طارق قابيل، قد أكد في شهر نوفمبر أن الدولة لن تستطيع أن تحمي كل الصناعات إلى الأبد.

وقال إن الوزارة رصدت نحو 150 مليون جنيه (الدولار = 7.83 جنيهات) لدعم نحو 871 مصنعًا متعثرًا، مؤكدًا أنه تم عمل استبيان لحصر عدد المصانع المتعثرة وتمت دراسة نحو 135 مصنعًا يحتاج إلى تمويل إضافي، بينما هناك 7 مصانع مغلقة نتيجة التحديات التي تواجهها، وأهمها توفير الطاقة والقضاء على البيروقراطية، حسب الوزير المصري.

وفي السياق نفسه أطلق وزير الصناعة السابق في حكومة الانقلاب منير فخري عبد النور، تصريحات في فبراير عام 2014، حول رصد 500 مليون جنيه لإقراضها للمصانع المتعثرة بعد التنسيق مع وزير المالية لتحديد الشروط والضوابط، مشيراً وقتها إلى أن 960 مصنعًا فقط أعلنت عن تعثرها.

ولفت السقطي إلى أن ما تم رصده من أموال لدعم الصناعات المتعثرة من قبل الحكومة لم يتم تفعيلها حتى اليوم قائلاً: “لم يتم تفعيل قانون صندوق دعم المصانع المتعثرة حتى اليوم“.

وباعتباره الرئيس السابق لجمعية مستثمري مدينة بدر التي تقع على طريق القاهرة السويس (شمال) قال السقطي: إن ثلث المصانع بمدينة بدر الصناعية اضطرت لخفض إنتاجها بما يصل إلى 40%، مشيرًا إلى أن المصانع التي تم إغلاقها بشكل كامل بالمدينة تقدر بنحو 15 مصنعًا، بالإضافة إلى تضرر أخرى بشكل جزئي.

ولكنه أشار في الوقت نفسه إلى أن المدينة حظها أفضل بكثير من عدد كبير من المدن الصناعية الأخرى؛ لأن أغلب صناعتها صغيرة ومتوسطة التكاليف، موضحًا أن إجمالي عدد المصانع بالمدينة يقدر بنحو 1000 مصنع تقريبًا.

وتعرضت الصناعة المصرية للعديد من المصاعب منها تفاقم أزمة الطاقة رغم وعود حكومية متكررة بالقضاء عليها.

وقال رئيس غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات، جمال الجارحي: إن مصانع الحديد في مصر فقدت نحو 75% من طاقتها الإنتاجية جراء نقص كميات الغاز الموردة إليها خلال الأشهر الأخيرة.

وتُنتج البلاد نحو 8 ملايين طن سنويًّا من الحديد.

وأضاف الجارحي أن استثمارات قطاع الحديد، والتي تتجاوز قيمتها 150 مليار جنيه (20 مليار دولار) على وشك الانهيار، جراء نقص إمدادات الغاز وتوجيهها إلى محطات توليد الكهرباء.

ويتخوف مراقبون من أن يساهم نقص إنتاج الحديد في عرقلة المشروعات الضخمة التي تروج لها مصر، ولا سيما في قطاع البنية التحتية والإسكان، في ظل اعتماد الدولة على استيراد نحو 4 ملايين طن من الحديد سنويًّا.

وتعاني مصر من فجوة بين الإنتاج والطلب في الغاز تتجاوز 1.2 مليار قدم مكعبة يوميًّا؛ ما دفعها إلى طرق أبواب موردي الغاز الرئيسيين في العالم، بمن فيهم الاحتلال الإسرائيلي.

 

 

*بسبب الفساد.. 37 قضية تحكيم دولي تطارد مصر.. والقادم أسوأ!
تاريخ أسود من الفشل المصري في التعامل مع قضايا التحكيم الدولي، وتصنفها مؤسسات عالمية بأنها الرابعة على المستوى العالمي، في قضايا التحكيم الدولي.

في هذا السياق، كشف أحدث تقارير المركز الدولى لفض المنازعات (أكسيد)، التابع لمجموعة البنك الدولى، عن أن عدد قضايا التحكيم الدولى التى رفعت ضد الحكومة المصرية بلغ 25 قضية منذ عام 1984 حتى الآن، تم الفصل فى 17 قضية بينما تبقى 8 قضايا لا تزال معلقة.

وأكد التقرير أن أولى تلك القضايا رُفعت فى أغسطس عام 1984 وكانت قضية شركة «جنوب الباسيفيك» بين وزارة السياحة وشركة بريطانية كُلفت ببناء شاليهات حول هضبة الهرم، وبعد أن قامت هذه الشركة بإحضار كل معداتها للبدء فى إجراءات التنفيذ، قام الجانب المصرى بفسخ العقد المبرم، ما كبد مصر غرامة قدرها 36 مليون دولار بعد اللجوء للتحكيم وبعد تسوية الأمر تم دفع حوالى 18 مليوناً فعلياً، ثم كانت القضية الثانية بتاريخ 15 يونيو 1989 والخاصة بصفقة إطارات السيارات مع شركة «Manufacturers Hanover Trust Company»، التى أغرقت السوق المصرية بمنتجات تبين لاحقاً أنها غير مطابقة للمواصفات، ثم قضية «سياج» للاستثمارات السياحية حول أرض طابا، التى تبين قيام الشركة ببيعها لمستثمرين إسرائيليين ليتم اللجوء إلى مركز التحكيم الدولى التابع للبنك الدولى فى واشنطن فى 5 أغسطس عام 2005 وصدر حكم بتغريم مصر 300 مليون دولار، ثم قضية مطار «رأس سدر» التى حُكم فيها بتغريم مصر 530 مليون دولار فى قضية وزارة الطيران المدنى وهيئة بريطانية حول مطار «رأس سدر»، وحصلت الأخيرة على أحقية بناء مطار فى مدينة رأس سدر لمخالفة الجانب المصرى بنود العقد.

وتابع التقرير أن القضية الرابعة كانت بتاريخ 31 أغسطس عام 1998 المقامة من شركة «Hotel lease and development agreements» ضد وزارة السياحة المصرية، ثم قضية شركة عمر أفندى مع شركة «أنوال»، المملوكة للمستثمر السعودى جميل القنبيط. 

وأشار التقرير إلى أن عدد القضايا التى رُفعت ضد الحكومة المصرية بعد اندلاع ثورة يناير بلغ 13 قضية.

واختتم التقرير بالقضية التى أُقيمت ضد الحكومة المصرية بتاريخ 27 فبراير من العام الماضى من شركة «فينوسا» الإسبانية ضد الشركة القابضة للغازات التابعة لوزارة البترول بسبب توقف الشركة المصرية عن تصدير الغاز إلى الشركة الإسبانية.

وفي سياق متصل، يقول الدكتور برهام عطاالله خبير القانون التجاري الدولي، إن التحكيم الدولي دائمًا ما يكون وبالًا على الحكومة المصرية، التي لها تاريخ غير جيد معه ، وكان أخر تلك القضايا قضية شركة الكهرباء والغاز الإسرائيلية التي طالبت الحكومة المصرية بـ1.76 مليار دولار تعويض توقف إمدادات الغاز عقب ثورة يناير 2011.
ويواصل الأزمة الحقيقية تتلخص في كثرة توقيع الحكومات المتعاقبة، على اتفاقات الاستثمار الثنائية في عقد التسعينيات وحتى قبل ثورة يناير 2011، التي نصت جميعها تقريبًا على اللجوء للتحكيم الدولي في حالة نشوب نزاع بين المستثمر الأجنبي والدولة.
وأضاف عطا الله ، في تصريحات صحفية، أن الحكومة المصرية أكثر جهة في العالم، مرفوع ضدها قضايا تحكيم دولي، وكثير من تلك القضايا تصل قيمة التعويض فيها إلى عدة مليارات من الجنيهات.

واحتلت مصر المرتبة الرابعة في العالم، والأولى في شمال أفريقيا والشرق الأوسط، كطرف مرفوع ضده قضايا تحكيم دولي في 2014 بعدد 24 قضية.

ووفقًا لتقرير الاستثمار الدولي لمنظمة “الأونكتاد”، فإن 60% من القضايا يُحكم فيها لصالح المستثمر، ما يعني أن تخسر مصر15 قضية في السنة الواحدة، تصل إجمالي الغرامات فيها إلى عشر مليارات دولار.

نماذج الفشل المصري

سبق أن حصل رامىسياج فى قضية سياج الشهيرة على أكثر من‏134‏ مليون دولار، و قبله بسنوات تمكن نائل الفرارجى من الحصول على حكم بـ‏تعويض قدره 22‏ مليون دولار من مركز التحكيم الدولى بواشنطن فى قضية فندق النيل المعروفة، قضية شركة ماليكورب الانجليزية التىكانت تزعم أن مصر خالفت الاتفاقية معها، وطالبت بتعويض قدره 518 مليون دولار..
وتنظر مراكز التحكيم فى الخارج نحو 37 قضية تحكيم، أبرزها قضية المراجل البخارية التى قضت محكمة القضاء الادارى ببطلان عقد بيعها لمستثمر هندى، والذى أقامها أمام مركز الاستثمار الدولى فى أمريكا «الاكسيد».

وتكمن أزمات قضايا التحكيم الدولى فى صياغة العقود، وهناك ما يسمى بـ «Bit»، وهى اتفاقيات بين مصر ودولة ما تتعهد بموجبها مصر بحماية الاستثمارات، فضلاً عن اتفاقية فض منازعات الاستثمار” الأكسيد” ومقرها الأصلى واشنطن، وفرعها فى باريس،وتلتزم مصر مع أكثر من 100 اتفاقية، بقبول التحكيم الدولى عند نشوء أىنزاع، حتى أن مصر وقعت مثل هذه الاتفاقية مع أفغانستان بالرغم من عدم وجود علاقات تجارية بينها وبين مصر، وتنظر هيئة قضايا الدولة صياغة العقود.

 

 

*غضب في مصر من مباركة الحكومة لـ”بيع الفتيات للأثرياء العرب

أثار قرار وزير العدل المصري أحمد الزند بدفع مبلغ 50 ألف جنيه كشرط لإتمام زواج الفتاة المصرية من زوج أجنبي يكبرها بكثير، حالة من الاستياء الشديد في مصر، حيث وصفه كثيرون بأنه شكل من أشكال النخاسة ويقنن بيع الفتيات المصريات للأثرياء العرب.

وأصدر الزند تعديلا على قانون زواج المصريات من أجانب يشترط لتوثيق العقد أن يقدم الزوج الأجنبي للزوجة المصرية شهادات استثمار بنكية ذات عائد دوري بقيمة خمسين ألف جنيه إذا ما جاوز فارق السن بينهما خمسة وعشرين سنة.

ورفض المجلس القومي لحقوق الإنسان (جهة حكومية) هذا القرار، وطالب بضمان كرامة المرأة المصرية وحقوقها من خلال توفير العدالة الاجتماعية، بدلا من هذا القانون، واستغرب إصدار وزير العدل لهذا القانون قبل أيام قليلة من انعقاد مجلس النواب المنتخب.

 

عودة عصر النخاسة

وقالت الجمعية المصرية لمساعدة الأحداث وحقوق الإنسان، إن الحكومة بدلا من مواجهة ظاهرة الزواج السياحي بين الأثرياء العرب والفتيات القاصرات المصريات، قررت مباركة هذا الزواج طالما كان الزوج يملك الثمن ليتمكن من إتمام الصفقة ويشتري الفتاة في إطار قانوني.

وطالبت الجمعية، في بيان صحفي الأربعاء، بإلغاء هذا القرار المعيب وغير المدروس الذي يعيد المرأة المصرية إلى عصر الجواري وأسواق النخاسة من جديد.

وتقول منظمات حقوقية إن آلاف الفتيات الصغيرات في المناطق الريفية المصرية يتم تزويجهن لأثرياء عرب عبر سماسرة يتفقون مع أهل الفتاة على الزواج بصورة غير رسمية لعدة أسابيع مقابل مبالغ مادية كبيرة.

ويلعب الفقر دورا كبيرا في انتشار هذه الظاهرة التي أصبحت تأخذ شكلا من أشكال الاتجار بالنساء واستغلال القاصرات، بحسب منظمات مدافعة عن حقوق النساء، حيث يقضي بعض الأزواج أسبوعا أو اثنين فقط مع الفتاة ثم يسافرون مرة أخرى إلى بلداهم دون الالتزام تجاههن بأية حقوق.

وقالت مؤسسة قضايا المرأة إن بنات مصر لسن للبيع، وأن القرار الأخير ما هو إلا صورة من صور تسعير الزواج ولن يحل مشكلة الاتجار بالنساء بل سيفتح الباب للمزايدة لمن يملك أمولا أكثر.

وناشدت المؤسسة الحكومة بتطبيق القانون للحد من تلك الظاهرة، ووضع آليات وقرارات تحد من مشاكل زواج الأجانب من مصريات، مثل وضع سن معينة للزواج والالتزام بالضوابط القانونية اللازمة لحماية المرأة من مخاطر وتبعات ذلك الأمر.

 

تسعيرة لبيع البنات

ويقول معارضون لهذا القرار إنه لا قيمة له، حيث يتجنب غالبية كبار السن الخليجيين الذين يتزوجون من فتيات مصريات توثيق العقود بشكل رسمي ويلجؤون إلى الزواج العرفي للإفلات من أي التزامات تجاه زوجاتهم.

وقال آخرون إن الزوجة في كثير من الحالات يتم الضغط عليها حتى تتنازل عن حقوقها المادية، ولن تمنع هذه الوثيقة الزوج من إساءة معاملة زوجته.

وأعرب كثيرون على مواقع التواصل الاجتماعي، عن غضبهم من القرار ورأوا فيه تقنينا للدعارة” عبر وضع تسعيرة لبيع الفتيات المصريات للأثرياء العرب.

وعلق الشاعر عبد الرحمن يوسف، عبر “فيسبوك” بقوله: “من باع الأرض يبيع العرض“.

 

تحصين للزوجة؟!

وردا على الانتقادات الحادة التي واجهتها، أكدت وزارة العدل أنها تستهدف من هذا القرار تحصين الفتاة المصرية التي تتزوج من أجنبي، موضحة أن القرار كان معمولا به منذ 30 عاما، وكان مبلغ التأمين 40 ألف جنيه وتم زيادته فقط لـ50 ألفا.

وقال حمدي معوض، المتحدث باسم وزارة العدل، في مداخلة هاتفية مع قناة “العاصمة”، مساء الثلاثاء، إن الحكومة تتعامل مع ظاهرة موجودة ولن تنكرها، ولكهنا تعمل على التقليل من آثارها السلبية وتأمين مستقبل الفتاة المصرية.

وعن الهجوم الذي يتعرض له وزير العدل بعد هذا القرار، قال معوض إن البلاد لا تحتمل هذه البلبلة، مطالبا المصريين بدعم قائد الانقلاب.

ولم تؤيد القرار إلا جهة واحدة فقط هي المجلس القومي للمرأة، حيث قالت ميرفت التلاوي رئيسة المجلس إن تعديل القانون سيحد من الممارسات الخاطئة التي تقترن بزواج القاصرات المصريات من أجانب.

وأوضحت التلاوي في مداخلة هاتفية مع قناة “أون تي في” أن بعض الفتيات القاصرات في بعض القرى الفقيرة مثل الحوامدية بالجيزة تتزوج ثلاث مرات في الشهر الواحد!، وطالبت بتشديد الرقابة على هذه الوديعة بحيث لا يجوز الحصول على قيمتها قبل مرور خمس سنوات من بداية الزواج.

واتهم الاتحاد العام لنساء مصر الحكومة بالسعي إلى تحصيل الأموال وزياردة مواردها بأي طريقة، حيث هاجمت هدى بدران رئيسة الاتحاد أحمد الزند وزير العدل قائلة: “عيب اللي عملته ده هو عشان نجمع فلوس نبيع بناتنا؟ الدولة تجمع الأموال على أجساد البنات الفقراء“.

 

 

فشل السيسي ينذر بتحويل النيل إلى ترعة وموت المصريين عطشى.. الثلاثاء 8 ديسمبر.. إثيوبيا تصفع السيسي بوفد الدبلوماسية الشعبية

الانقلاب يتوسل لأثيوبيا للعودة لمفاوضات سد النهضة

الانقلاب يتوسل لأثيوبيا للعودة لمفاوضات سد النهضة

مصر النيل

فشل السيسي ينذر بتحويل النيل إلى ترعة وموت المصريين عطشى.. الثلاثاء 8 ديسمبر.. إثيوبيا تصفع السيسي بوفد الدبلوماسية الشعبية

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*تاريخ مصر هو أطول تاريخ مستمر لدولة في العالم لما يزيد عن 3000 عام قبل الميلاد. حيث تميزت مصر بوجود نهر النيل الذي يشق أرضها و الذي اعتبر السبب الأساسي لقيام حضارة عريقة بها، كل هذا التاريخ ضيعه السيسي الفاشل بانقلابه الدموي الفاشي وتفريطه في حق مصر في مياه النيل.

 

*صورة الكتاتني تشعل مواقع التواصل.. وناشطة: “هما دول اللي بياكلوا بمليون جنيه بط؟”.

ما بين الليلة والبارحة حالان شديدا الاختلاف، هذا ما أثارته صورة الكتاتني الجديدة من داخل المعتقل، وتفاعل معها رواد مواقع التواصل الاجتماعي .

الصورة التي انتشرت، اليوم الثلاثاء، على مواقع التواصل الاجتماعي، للقيادي الإخواني ولرئيس البرلمان السابق محمد سعد الكتاتني، أظهرت العديد من الاختلافات في الشكل بين الأمس واليوم.

في الوقت الذي لم يصدق فيه البعض أن هذه الصورة للكتاتني أصلاً، اعتبرت إحدى المواطنات أن هذه الصورة “مؤذية جدًا”، واستغلت أخرى الفرصة للسخرية من الإشاعات التي تناولت حسن المعاملة والمعيشة الفاخرة التي يلقاها رموز الجماعة في السجن، فقالت: “هما دول اللي بياكلوا بمليون جنيه بط ياولاد الكلب؟!”، وأضاف آخر “سعد الكتاتني.. اختلف أو اتفق في السياسة براحتك، لكن لو كنت من اللي شايفين إن اللي بيحكمنا دلوقتي ضد فكرة الإنسانية أصلًا هتتعاطف معاه“.

وتصدر هاشتاج #سعد_الكتاتني موقع تويتر وقد تفاعل معه النشطاء.

 

 

*وزير السياحة: خسائر القطاع بعد حادث الطائرة الروسية.. 2.2 مليار جنيه شهريا

أعلن هشام زعزوع، وزير السياحة أن خسائر قطاع السياحة بعد حادث سقوط الطائرة الروسية فى سيناء أكتوبر الماضى، بلغت 2.2 مليار جنيه شهريا، وتشمل الخسائر المباشرة وغير المباشرة للقطاع، كما انخفضت نسبة الإشغال من 70% إلى 30% فقط جراء الحادث الإرهابى.

وقال زعزوع، خلال مؤتمر المشاريع الاقتصادية الكبرى الذى تعقده شركة “ميد” بأحد فنادق القاهرة، إن هناك إجراءات حكومية سريعة لرفع درجة التأمين بالمطارات المصرية تشارك بها وزارات: الدفاع، والداخلية، والسياحة، والطيران، تمهيدًا لإجراءات تالية لرفع الحظر الجوى الذى فرضته الدول على سياحها لمصر خاصة روسيا، وبريطانيا، بعد أن وصل عدد سياح البلدين إلى 4 ملايين مواطن، من إجمالى 9.9 مليون سائح استقبلتهم مصر العام الماضى.

وأشار زعزوع، إلى انعقاد لجان مشتركة تضم خبراء دوليين من بريطانيا، وروسيا بمصر، سينتج عن عملها نتائج إيجابية تؤدى لرفع الحظر الجوى المفروض على مصر قريبا.

وأكد وزير السياحة، أن هناك جهة ثالثة دولية ستُقَيِّم طبيعة الإجراءات الأمنية المُتَّبَعَة فى المطارات المصرية خاصة بالمدن السياحية، حال انتهاء الحكومة المصرية من إجراءات التأمين.

وشدد الوزير على أن هذه الإجراءات لا تعنى أن المطارات المصرية غير مؤمنة، ولكن الأحداث الإرهابية التى حدثت بباريس مؤخرًا، أدت لاتجاه جميع دول العالم لاتخاذ إجراءات تأمين أعلى بمطاراتها.

 

 

*#مقبرة_العقرب هاشتاج يستنكر إجرام العسكر.. وشبح الموت على الوجوه!

أثارت صور معتقلي سجن العقرب شديد الحراسة والتي تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الثلاثاء، لعدد من قيادات الثورة المصرية، موجة من التعليقات الغاضبة والتي حركت مشاعر المصريين تجاه إجرام العسكر بحق المعتقلين، حيث ظهرت الصور التي التقطت من داخل السجن، وقد بدت الوجوه شاحبة والأجسام هزيلة، وكأن شبح الموت يخيم عليها.

 

 

*الأمن يلاحق 3 متهمين بتروا أصابع سيدة بالهرم بسبب صورة للسيسي

أكد مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة، أن الأجهزة الأمنية تكثف من جهودها لضبط 3 أشخاص، تعدوا على سيدة بمنطقة الهرم، لرفعها صورة عبد الفتاح السيسي على واجهة منزلها.

وأضاف المصدر، أنه تم تشكيل فريق بحث جنائي، لسرعة ضبط المتهمين، بعدما كشفت التحريات أن المتهمين طالبوا المجني عليه وزوجته بإزالة صورة السيسي من على منزلهم فرفضوا ونشبت مشاجرة بين الطرفين بعدما إنهال المتهمون على المجني عليهما بالسباب والشتائم ثم تطور الأمر، واعتدى الأشقاء الثلاثة على المجني عليه وزوجته بالأسلحة البيضاء، وبتروا أصبعين من يد الزوجة، وأصابوا زوجها بجرح قطعي كبير في الوجه تم تقطيبه بـ30 غرزة وفروا هاربين.

كانت النيابة بعرض المصابين على الطب الشرعي، وضبط وإحضار المتهمين، وطلب تحريات الأمن الوطني.

 

 

*فشل حكومة الانقلاب .. ينذر بموت المواطنين عطشى

شهدت معظم قرى مركز اطسا والتي ليست بالقليلة انقطاع مياه الشرب عنها لليوم الخامس على التوالي ، ويرجع السبب إلى انكسار خط مياه الشرب الرابط بين مشروع مياه الشرب بالعزب وقرى اطسا ، والذي فشلت الجهات المعنية في تصليحه حتى الآن.

لم يجدوا المواطنين سوى عربات نقل المياه التابعة للمحافظة ليروى بها ظمأهم ،ويقضوا حوائجهم ، فالأطفال والنساء يتجمعوا أمام تلك العربات ويواجهوا المشاجرات والزحامات وأحيانا الضرب بالجراكن ليملئوا مايسد بعض حاجاتهم من المياه.

 

 

*توفيق عكاشه يدعو لتعديل الدستور لإطالة مدة رئاسة السيسي

أعرب الإعلامي المصري المثير للجدل، توفيق عكاشة، والذي انتخب مؤخراً عضواً بمجلس النواب، عن ثقته في الفوز برئاسة مجلس النواب، كما أعرب عن توقعاته بـ”سقوط” الحكومة الحالية، برئاسة شريف إسماعيل، وبكامل تشكيلها.

وقال عكاشة، في تصريحات صحفية من مجلس النواب الاثنين، إن المجلس المنتخب في طريقه لسحب الثقة من الحكومة، وأن قرار الحكومة بتعيين أمين عام جديد لمجلس النواب، هو بداية النهاية للحكومة، فيما عدا عدد قليل من الوزراء، من بينهما وزيرا العدل والدفاع.

وعن أزمة تعيين أمين عام للمجلس، قال عكاشة إنه فور اختيار رئيس مجلس النواب، سيتم إقالة الأمين العام، المستشار أحمد سعد، وإعادة الأمين العام السابق، خالد الصدر، معتبراً أن وزير الشؤون القانونية، مجدي العجاتي، “أيامه في الوزارة معدودة.”

وذكر عكاشة، في تصريحات أوردها تلفزيون النيل”، أنه سيتعامل مع الأمين العام الجديد للمجلس “احتراماً للقانون، الذي يعطى الحكومة الحالية حق اختياره”، لكنه لن يستخرج كارنيه العضوية الخاص به، إلا “عندما يكون الأمين العام من اختيار نواب الشعب.”

واعتبر مالك قناة “الفراعين” أن “الدستور الحالي به مواد جيدة وأخرى عليها تحفظات”، لافتاً إلى “هناك 12 مادة تحتاج لتعديل، من بينها المادة المتعلقة بمدة رئيس الجمهورية، حيث أرى ضرورة تعديلها لتصبح فترتين متتاليتين، مدة كل فترة منهما 6 سنوات بدلاً من أربع.”

وحول اتصالاته مع نواب آخرين لتأييده في حال ترشحه رسمياً لرئاسة مجلس النواب، قال مالك قناة “الفراعين” الفضائية: “أجريت اتصالات مع بعض النواب، ومعي ربي الذي خلقني، والانتخابات أسرار، وعندما تنتهي الانتخابات نستطيع أن نكشف عن الأسرار.”

ورداً على سؤال من أحد الصحفيين بشأن كيفية التصرف في حالة رغبة عبدالفتاح السيسي، في الإبقاء على حكومة شريف إسماعيل، علا صوت عكاشة محذراً من تكرار ما وصفه بـ”سيناريو أوكرانيا” في مصر، بحسب موقع “بوابة الأهرام” شبه الرسمي.

 

*السيسي يقتل الشعب.. وفاة محتجز في قسم الوراق

وفاة محتجز داخل قسم الوراق بعد هبوط حاد في الدورة الدموية..

لقى محتجز داخل  قسم شرطة الوراق اليوم الثلاثاء مصرعه، وتبين أنه كان محبوسًا على ذمة قضية نصب، ولفظ أنفاسه الأخيرة وبررت الشرطة مقتله بأنه تعرض لهبوط حاد في الدورة الدموية.

وتسلمت أسرة المتوفى جثته، بعدما قررت النيابة انتداب الطب الشرعي لتشريحها لمعرفة أسباب الوفاة.

وأمرت نيابة الوراق برئاسة المستشار مصطفى توفيق، بدفن جثة السجين بعد توصيفها للحالة بأن إصابة بهبوط حاد في الدورة الدموية.

وكانت مباحث الوراق قد تلقت إخطارًا يفيد وفاة “محمد م. م.”، 35 عامًا، بائع، داخل حجز القسم، وبسؤال زملائه المتواجدين معه داخل الحجز، أقروا أنهم فوجئوا بمرض زميلهم.

أثارت حالات الوفاة المتكررة داخل أقسام الشرطة وإعلان الداخلية عنها بشكل دائم أنها نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية، تساؤلات حول حقيقة ما يتعرض له المعتقلون والمحتجزون داخل الأقسام والسجون المصرية.

كما أثار تكرار الحالات، المخاوف من أن يكون هبوط الدورة الدموية” مجرد سبب معلن من قبل الأجهزة الشرطية؛ ليخفي وراءه أسباب الوفاة الحقيقية من تعذيب وإهمال وغيره من الانتهاكات التي يتعرض لها السجناء والمعتقلون، وزادت حدتها في مصر بعد انقلاب الثالث من يوليو.

 

 

* رسالة مبكية من سجن العقرب

رسالة من العقرب نحن الأموات الأحياء، كل الناس يموتون مرة واحدة ونحن نتجرع مرارة الموت كل يوم مرات ومرات.. إن كنتم تظنونا نبالغ فاسألوا من يقابلوننا في لحظات بعثنا من مقبرة العقرب حين نخرج لجلسات المحاكمة.. اسألوهم عن أجسادنا الواهنة وعيوننا الغائرة وملابسنا النتنة والعفنة على أجسامنا وأقدامنا الحافية، أكتب لكم بدمي قبل مداد قلم استعرته لأنقل لكم ما حدث معنا يوم الخميس الماضي الموافق 4 ديسمبر.

بدأنا الخميس الماضي إضرابًا عن الطعام في ونج الداوعي (ونج 4 – h4) احتجاجًا على الأوضاع اللا آدمية التي نعيشها في زنازين بلا ضوء وطعام لا يسد الرمق ورعاية صحية منعدمة، غطاء واحد لكل سجين، وأحيانا لا غطاء سترة على اللحم مباشرة ممنوع حتى الشباشب كل ذلك في هذا الصقيع، الأدوية الدورية للأمراض المزمنة يجردوننا منها بعد أن حصلنا عليها.

أضربنا ووَهْمًا اعتقدنا أن ذلك يجدي أو يغير شيئًا.. تحركت الإدارة -المتمثلة في رئيس المباحث محمد البنا ومعاونه محمد فوزى وضابط الونج محمد شفيق والمخبر علاء- تحركوا نعم.. ولكن بصحبة القوة الضاربة، واقتحموا الزنازين وأخرجوا كل المضربين عن الطعام ومن بينهم الأستاذ/ مسعد أبو زيد (المصاب بشلل الأطفال)، كبلوهم من الخلف، وانهالوا عليهم ضربًا على القفا، لم يصمد الأستاذ مسعد بجسده الواهن أمام الضربات فسقط على الأرض من فوره ليبدءوا معه رحلة السحل هو وزملائه بطول العنبر، ثم بدأ الجنود برفسهم بالبيادة في وجههم وبطونهم ووقفوا على ظهورهم.

الأستاذ/ مسعد الآن يرقد في المستشفى، لا نعلم حالته، وهذا دلالة على خطورتها؛ لأنه لا تنقل أي حالة إلى المستشفى إلا على مشارف الموت، الأستاذ مسعد أبو زيد في العناية المركزة هو وأربعة آخرين يرقدون بلا حراك.

هذا فصل من فصول القتل اليومي الذي نتعرض له.. وأنا الحقيقة لا أدري هل سأم الناس من استغاثاتنا فلم يعودوا يستجيبوا أم أنهم تعودوا على حكايات الرعب في العقرب فصارت واقعا.

أناشد جميع لجان، جمعيات، مراكز، مؤسسات، منظمات حقوق الإنسان على الأقل هبوا لنجدة الأستاذ مسعد أبو زيد، الذي لا نعرف أكان لا يزال حيا أم لا.. ونحن لنا الله.. أحد نزلاء العقرب شاهد على مذبحة العقرب”.

 

 

*قوات أمن الانقلاب تعتدي بالضرب على 3 معتقلين بسجن برج العرب

اعتدت قوات الأمن التابعة للانقلاب العسكري بعد عصر اليوم بالضرب على 3 معتقلين بسجن برج العرب بمحافظة الإسكندرية، من معارضي حكم العسكر.

وواصلت إدارة أمن سجن برج العرب بمحافظة الإسكندرية انتهاكها بحق المعتقلين الموجودين بالسجن بقطع مياه الشرب منذ ما يزيد عن ثلاثة أسابيع وإمداد الزنازين بكميات مياه قليله ملوثة وغير صالحة؛ ما أدى إلى ارتفاع أعداد حالات التسمم بالسجن، بحسب ذوي المعتقلين.

وتم قطع مياه الشرب عن سجن برج العرب منذ موجة الأمطار الأولى التي أغرقت محافظة الإسكندرية مما تسبب في تعطيل محطات رفع المياه.

ووجهت أسر المعتقلين بالسجن استغاثة للمنظمات الحقوقية والجهات المختصة للتدخل لإنقاذ حياة ذويهم من انتهاكات إدارة السجن.

 

 

*الشيخ رائد صلاح للسيسي: أنت مجرم حرب في حق المصريين والأمة الإسلامية

وجه الشيخ رائد صلاح أبو شقرة، زعيم الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني المحتل “إسرائيل”، رسالة إلى عبد الفتاح السيسي  قال فيها: “أنت مجرم حرب في حق الشعب المصري وكل الأمة الإسلامية والعالم العربي والشعب الفلسطيني وفي حق أهلنا في غزة، ولا بد أن تُحاكم قريبًا إن شاء الله تعالى”.

وأكد الشيخ صلاح الملقب بـ”شيخ الأقصى” ، أن الشباب الفلسطيني لم ولن يلتحق بـ”تنظيم الدولة”، مشيرًا إلى أنهم مرابطون إلى يوم القيامة في بيت المقدس وأكناف بيت المقدس.

وأضاف أن الشباب الفلسطيني يقوم بمهمة الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى المباركيْن نيابةً عن الأمة المسلمة والعالم العربي حتى يأتي أمر الله تعالى، مشددًا على أنه لا وجود لـ”تنظيم الدولة” في فلسطين.

 

 

*قضاة: عضوية البرلمان لا تعفي عكاشة من “إهانة القضاء”

أكد مجموعة من القضاة، على أن عضوية توفيق عكاشة في مجلس النواب لا تسقط عنه اتهامه في القضية المعروفة إعلاميا بـ”إهانة القضاء”، خاصة أن الدعوى تحركت ضده قبل انضمامه للبرلمان، مشددين على أنه في حال صدور حكم بات ضده بالحبس سينفذ ولكن تبقى إسقاط عضوية البرلمان من عدمه في يد مجلس النواب نفسه فهو سيد قراره

المستشار رفعت السيد، رئيس محكمة استئناف القاهرة الاسبق، قال إن “عكاشة والنواب المنتخبين بشكل عام من جانب الشعب لتمثليهم في البرلمان هم حتى الآن ليسوا أعضاء في مجلس النواب لأن العضوية لا تبدأ إلا من تاريخ حلف اليمين أمام مجلس النواب وبالتالي يكتسب العضو كل امتيازاته ومنها عدم تحريك الدعوى الجنائية تجاهه إلا بعد موافقة مجلس النواب“.

وأضاف السيد، أن الدعوى المقامة ضد عكاشة الذي تم انتخابه الآن تم تحريكها فعلا قبل شهور وهى منظورة أمام القضاء فعلا، وبالتالي فإن الأمر لا يحتاج إلى الحصول على موافقة البرلمان حتى تستمر المحكمة في نظر الدعوى وإنما يكون لازما حصول موافقة البرلمان عند بدء تحريك دعوى جنائية عن واقعة نسبت إلى عضو البرلمان بعد اكتسابه العضوية وليس عن واقعة حدثت منه قبل اكتسابه العضوية ويتم محاكمته عنها فعلا.

وأكد السيد، أنه من المعروف أن الجرائم التي من شأنها أن تؤدي إلى إسقاط عضوية عضو مجلس النواب هى الأحكام الصادرة في جناية أو الأحكام الصادرة في جنح مخلة بالشرف والاعتبار، مشددًا أن جريمة الإهانة أو السب ليست جريمة مخلة بالشرف وهناك سابقة في هذا الشأن تتعلق بالنائب طلعت السادات عندما اتهم بإهانة القوات المسلحة وحكم عليه بالحبس أمام محكمة عسكرية تم سجنه فعلا وبعد انتهاء مدة العقوبة عاد مرة أخرى لممارسة دوره في مجلس الشعب السابق

وأوضح أن “لجنة القيم” داخل مجلس النواب من حقها أن تقترح حكما بإسقاط العضوية عن أي نائب برلماني، مضيفا “لكن لابد من موافقة مجلس النواب على ذلك“.

وفي سياق متصل، قال المستشار عادل زكي أندراوس، رئيس اللجنة العليا للانتخابات الأسبق، إن “حصانة عضو مجلس النواب لا تسرى على القضايا السابقة التي يحاكمون فيها”، مؤكدًا أنه إذا صدر حكم ضد عكاشة بالحبس فإن الحكم واجب النفاذ دون العودة إلى مجلس النواب.

وأوضح أن مجلس النواب عليه أن يحدد فيما بعد ما اذا كان سيتم إسقاط العضوية عن النائب من عدمه خاصة ان المجلس سيد قراره مؤكدًا انه إذا ما اقترحت لجنة القيم بالمجلس إسقاط العضوية عن النائب ولم يوافق عليها ثلثا أعضاء فإن عضوية النائب تظل سارية، مؤكدا أن إجراءات إسقاط عضوية مجلس النواب صعبة للغاية.

 

 

*إثيوبيا تصفع السيسي بوفد الدبلوماسية الشعبية

في تطبيل مهيب ومحاولة لتصوير الأمر على أنه على ما يرام، وأن الكارثة تحت السيطرة، ودون تقدير لقيمة ومكانة مِصْر، استقبل أمس، قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، ممثلتي وفد الدبلوماسية الشعبية الإثيوبي هيروت ولد ماريام، نائبة رئيس جامعة أديس أبابا، ومولو سولومون الرئيسة السابقة لغرفة تجارة أديس ابابا، بحضور سفير إثيوبيا في القاهرة، بمقر رئاسة الجمهورية.

وقال السفير علاء يوسف -المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية-: إن السيسي رحب بممثلتي وفد الدبلوماسية الشعبية الإثيوبي، وأشاد بدورهما في تعزيز العلاقات الشعبية بين البلدين وما تحققه الدبلوماسية الشعبية من تواصل مجتمعي يسهم في بناء الجسور وتدعيم التفاهم بين الشعبين وتقريب وجهات النظر حول قضايا العلاقات الثنائية.

وأضاف يوسف، أن السيسي رحب ببدء تفعيل عمل مكتب تنسيق العلاقات المِصْرية الإثيوبية وقرب اكتمال تشكيل هيئته من الجانبين، الذي جاء كإحدى نتائج زيارة السيسي لإثيوبيا في مارس 2015، كونه «يمثل آلية للتواصل المباشر على المستوى الشعبي»، مؤكدًا على ما تسهم به تلك الآلية في الارتقاء بأطر التعاون بين البلدين في كافة المجالات.

وقال السفير علاء يوسف: إن ممثلتي وفد الدبلوماسية الشعبية الإثيوبي عبرتا عن سعادتيهما بزيارة مِصْر وما لقيتاه من حفاوة الاستقبال، متمنيتين أن تُشكل تلك الزيارة انطلاقة جديدة للتواصل الشعبي والمجتمعي بين البلدين بما يسهم في تقريب وجهات النظر.

تلك التصريحات البرتوكولية أغضبت أوساط دبلوماسية عدية، تتحفظ “الحرية والعدالة” على أسمائهم، وخبراء سياسيين عبروا عن غضبهم إزاء التصريحات الوردية التي يصر عليها السيسي وسط الكارثة المحققة التي تنذر بتحول نهر النيل لمجرد ترعة خلال عام، ولمدة لا تقل عن 5 سنوات، في حال تشغيل سد انهضة.

ففي الوقت الذي تراوغ فيه إثيوبيا من الجلوس على كرسي المفاوضات في الخرطوم والتي كان مقررًا لها الأحد الماضي، بحجة أن وزير الخارجية في زيارة إلى كينيا، ما ألغى الاجتماع السداسي للاتفاق على المكتب الفني الآخر، في هذا الوقت والظروف يتقابل رئيس أكبر دولة عربية -إذا سلمنا أنه رئيس- بوفد شعبي يضم اثنين من الموظفين ليتحدث عن علاقات البلدين، والأولى أن يجلس مع الوفد الشعبي أعضاء ببرلمان الدم أو وزير الخارجية على أقصى تقدير، وفق العرف الدبلوماسي!!

يأتي هذا فيما يؤكد الدكتور محمد نصر الدين علام -وزير الموارد المائية والري الأسبق- أن تنازلات المفاوض المصري أمام نظيره الإثيوبي خلال المفاوضات الدائرة حول أزمة سد النهضة أهدرت حقوقنا في مياه النيل، مستهجنًا ما وصفه بالضعف الذي تتعامل به مصر مع إثيوبيا لحل تلك الأزمة، مؤكدا أن الوضع المائي يتحول من سيئ إلى أسوأ ونعاني شحًا مائيًا.

ولفت في حوار صحفي ، إلى أننا وضعنا آمالاً كبيرة على تحول المسار في المفاوضات عقب “30 يونيو”، إلا أن الوضع لم يتغير، خاصة أن إثيوبيا استغلت الصراعات الداخلية التي عاشتها مِصْر عقب ثورة يناير، منوهًا إلى أن المفاوضات الراهنة تعد مسارًا “فاشل” لحل الأزمة!!!

ولكن السيسي وإدارته يراهنون على غيبوبة الشعب المِصْري في تقدير حجم المخاطر التي تتهدد اللاد والعباد في ظل حكم العسكر!!!

 

 

*تأجيل هزليات “العائدون من ليبيا” وأحداث سوهاج وإحالة 62 للجنايات بالشرقية

أجلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، محاكمة 13 مواطن فى القضية رقم 580/2886 لسنة 2014 جنايات قسم المطرية لمقيدة برقم 7016 لسنة 2014 كلي شرق القاهرة مقيدة برقم 25 لسنة 2014 حصر أمن الدولة العليا مقيدة برقم 10 لسنة 2015 جنايات أمن الدولة العليا والمعروفة إعلاميًا بـ”العائدون من ليبيا ” لجلسة 12 ديسمبر لسماع الشهود.
وكان النائب العام الانقلابى السابق هشام بركات، أمر في فبراير الماضى بإحالة المتهمين للمحاكمة الحنائية في أثناء عودتهم من دولة ليبيا، زعم ارتكابهم أعمال عنف وإرهاب خارج الأراضى المِصْرية، والتخطيط لاستهداف المنشآت داخل البلاد.
وتضم القضية كلا من
1-
أحمد إمام محمد السيد 33 سنة ـ إمام وخطيب بالأوقاف
2-
مصطفى عبد الوهاب روضى – محبوس 27 سنة – محاسب
3-
أنور وجدى محمد إبراهيم – 43 سنة – مدرس
4-
عبد الحميد نبوى همام
5-
أحمد وجدى محمد إبراهيم
6-
أحمد كامل محمد يوسف 28سنة – سائق
7-
بدر البيومى شديد حسنين 37 سنة – محام
8-
محمد رمضان ظهير عبد الكريم 37 سنة – سائق
9-
محمود عيد أحمد خليل 23 سنة – خراط
10-
يحيى محمد السيد محمود فرماوى – 26 سنة – شريك بشركة خيول الغد للمقاولات والتوريدات
11-
عمرو فاروق صابر محمود 34 سنة – موظف بإدارة البريد بشرق القاهرة
12-
محمد فاروق عبد الرحمن محمد  34سنة – ميكانيكى
13-
أشرف السيد أبو المجد محمد 48 سنة – موظف بشركة أبوزعبل للأسمدة والكيماويات
كما أجلت محكمة جنايات سوهاج، برئاسة المستشار حمدي عبدالعزيز، محاكمة 13 من أنصار الشرعية  بدائرة قسم أول مدينة سوهاج فى الهزلية المعروفه اعلاميا  احداث اول سوهاج لجلسة 8مارس القادم لسماع الشهود

ولفقت نيابة الانقلاب ل13 من رافضى انقلاب العسكر عدة تهم منها التحريض على العنف والانضمام لجماعة إرهابية هدفها تكدير السلم العام، والتخريب.

وتضم القضيه كلا من 1- أحمد جمال حامد  2- مصطفى هاشم قاسم  3- مصطفى محمود علي 4- عبدالرحمن حمدي بخيت  5- محمد عبدالرحيم عارف  6- إسلام محمد إبراهيم  7- هشام محمد أحمد  8- محمود أحمد محمود وشهرته “محمود هاشم الباز”  9- إدريس عبد المنعم عبد الفتاح  10- علي محمد حسن  11- مؤمن أبو الفضل محمد   12- محمد السيد عبدالمجلي 13-  هيام علي عليو
كما أجلت المحكمة ذاتها جلسات اعادة محاكمة 10 من أنصار الشرعية بسوهاج بزعم  حرق كنيسة مارى جرجس إلى جلسة 6 مارس القادم، لسماع شهود الإثبات.

كانت قد صدرت أحكام سابقة بحق 10 من أنصار الشرعية، غيابيا وقاموا بإعادة الإجراءات ليتم محاكمتهم مرة أخرى، وصدر القرار برئاسة المستشار حمدى عبد العزيز، وعضوية المستشارين طارق مختار حمودة، ومحمد أحمد عبد العزيز بأمانة سر طه حسين وماجد أمين.

ولفقت نيابة الانقلاب للوارد أسمائهم فى الضية عدة تهم منها قتل 15 شخصًا عمدًا مع سبق الإصرار والترصد باستخدام بنادق آلية، ومسدسات وفرد خرطوش، والشروع فى قتل 3 أشخاص مستخدمين الأسلحة النارية، وسرقة بعض المنقولات المملوكة للمنشآت العامة بطريق الإكراه، مستخدمين الأسلحة النارية والبيضاء، مع سرقة السلاح الميرى من المجنى عليه عيد عبد اللاه السباعى، وبعض الأسلحة والذخائر من مديرية أمن سوهاج بطريق الإكراه.

فيما قررت الدائرة الأولى بمحكمة جنايات المنصورة في جلستها المنعقدة اليوم الثلاثاء، التنحي عن محاكمة 10 من أنصار الشرعية  لاستشعارها الحرج.

وتزعم نيابة الانقلاب بأن 10 من أنصار الشرعية قاموا بإشعال النيران في سيارات ضباط الجيش والشرطة والقضاة بالمحافظة وتكوين عصابات لارتكاب أعمال العنف أيضا أحالت  نيابة الانقلاب الكلية بالزقازيق اليوم، 62 من أنصار الشرعية بمركز أبو حماد، إلى دائرة إرهاب الشرقية، بزعم  حيازة مفرقعات والتجمهر والانضمام لجماعة إرهابية.

وكانت نيابة الانقلاب الكلية بالزقازيق ، قد أحالت 46 من أنصار الشرعية  في القضية رقم 29297 لسنة 2015 جنايات أبوحماد بزعم التظاهر والتجمهر واستعراض القوة، و16 أخرين في القضية رقم 4763 لسنة 2015 جنح أبوحماد بزعم التجمهر والتظاهر إلي دائرة إرهاب الشرقية، لتحديد جلسات للمحاكمات.

 

 

*وزير عدل “الفسدة” يقنّن سياحة الدعارة والاتجار بالبشر

فهم الشعب متأخراً دلالات كلمات الرئيس محمد مرسي في خطابه الشهير عندما قال: “أنا عايز أحافظ على (البنات) اللي هيبقوا أمهات المستقبل اللي بيعلموا أبنائهم إن أبائهم وأجدادهم : كانوا رجال …لا يقبلون الضيم ولا ينزلون أبداً على رأي الفسدة ولا يعطون الدنية أبداً من وطنهم أو شرعيتهم أو دينهم“.

وكأنها نبوءة للرئيس وحققها وزير عدل الفسدة” المستشار أحمد الزند، بشأن تعديل بعض أحكام قانون التوثيق الخاص بزواج أجنبي من مصرية، وحدد ثمناً لهذا البيع أو تلك الدعارة المقنعة بـ50 ألف جنيه توضع في البنك الأهلي على هيئة شهادات استثمار، تضخ أموال تلك المهنة القديمة في عروق الانقلاب.

عاصفة غضب أثارها وزير عدل “الفسدة” بعد قرار العسكر تحويل المرأة المصرية إلى سلعة تباع وتشترى، ما أعاد إلى الأذهان كلمات الرئيس مرسي الشهيرة، التي حُفرت في آذان من وعاها، تحدث مرسي” عن الفتيات الصغيرات اللاتي أراد سيادته أن يحميهن بصموده ونضاله أمام جبروت الخونة من العسكر.

وطوال ثلاثة أعوام لم يرحم خونة العسكر الفتيات الصغيرات من الاعتقال والتنكيل والاغتصاب، فضلا عن النساء اللاتي حكم على بعضهن بالإعدام، حتى جاء قرار “الزند” ليقطع شك المراهنين على حكم العسكر بيقين خيانتهم.

صدمة مؤيدي الانقلاب

مؤيدو الانقلاب صدمهم قرار الزند الذي نشر في الجريدة الرسمية اليوم الثلاثاء، فمن جانبه قال الكاتب الصحفي جمال الجمل، إن القضية تتعلق بكرامة المصريين، فالأمر وصل إلى تقنين الاتجار بالبشر، موضحًا أن مصر مصنفة ضمن الدول التي تساعد على تهريب الفتيات إلى إسرائيل، والاتجار في الفتيات، رغم محاولة نفي ذلك طوال الوقت.

وتابع الجمل، “نحن ندين سلوك الفقراء والغلابة في الصعيد أو القرى الصغيرة، حين يبيع الرجل ابنته في زواج غير متكافئ؛ فما بالنا بالدولة عندما تقر أن رجلاً كبيرًا لديه 70 عامًا، يمكنه التزوج من بنت عمرها 20 عامًا ولكن يدفع أولاً، الأمر هنا يتعلق بالإنسانية وكرامة المصري وصورته أمام الآخرين، وهو أمر يسيء إلينا في الخارج“.

وفيما وصف الأديب والروائي يوسف القعيد القرار بأنه أمر غريب وغير مفهوم، متسائلًا: “هل من حق وزير العدل سن قوانين أو تعديل قوانين تتعلق بالزواج وتستند إلى الشريعة الإسلامية، معربًا عن تشككه في إمكانية أن يكون للوزير الحق في إصدار قوانين أو إجراء تعديلات على بعض قوانين الزواج.

وأضاف القعيد أن ما يحدث عبث؛ لأن الجريدة الرسمية لا تنشر إلا القوانين، مستطردًا: “مستغرب أن يكون هناك وزير يملك إمكانية إصدار قوانين أو تعديل بعضها”، مشيرًا إلى أن ما يحكم الزواج والطلاق قوانين يضعها البرلمان، وأن زواج الأجنبي من مصرية تحكمه قوانين تستند للشريعة الإسلامية، وعقب: “أخشى أن تكون زوبعة بلا أي أساس“.

ديوث وحقير

وأكمل الجمل، “لو صح هذا الخبر، فليس أقل من أن يوصف من أصدره بالديوث وتحقيره أينما حل، فالخبر المنشور في الجريدة الرسمية ويعمل به من أول نوفمبر، والمبلغ عبارة عن شهادة استثمار لصالح الجارية وليس رسومًا خالصة لخزانة الدولة، هي فقط تنتفع بتوفير سيولة بنكية تقر بكل فخر بتوفير بنات مصر كجواري لمن يدفع في سوق نخاسة عصري طراز 2015 طبقًا لشعار مسافة السكة، وقريبا توصيل البنات لمنازل الأثرياء“.

وقالت الدكتورة أحلام الأسمر، عضو المجلس القومي للمرأة، أن القرار سلبي وخطير، مؤكدة أنه يفتح أبوابًا خلفية لتشجيع سياحة الدعارة، وأردفت: “لا أستطيع أن أتفهم حتى الآن الدوافع وراء القرار، وما إذا كان هذا الأمر يعد بمثابة استثمار للدولة في بناتها، وأكملت: “هذا الأمر بمثابة شكل غير مهذب لاستغلال المرأة المصرية“.

واستطردت أحلام، أن هناك أمورًا عديدة يمكن أن تُدر دخلاً كبيرًا على مصر، أكثر من هذا القرار السلبي الذي يؤثر على سمعة مصر، قائلة: “هذا القرار وصمة عار لمصر والسياحة، ويجب مراجعة وزير العدل فيه”، وأضافت أن هناك وسائل أكثر احترامًا في التعامل مع المرأة، وليس بيعها وشرائها بالأموال.

وتابعت: “هذا الأمر يُسيء للمرأة المصرية، والقومي للمرأة يرفض أي وسيلة تهدد أو تسيء لسمعتها”، مشددة على ضرورة أن يتراجع الزند عن القرار، وأوضحت أن الحكومة يجب أن تراجع الزند فيه، لأنه سيضر بسمعة المرأة المصرية في العالم برمته، قائلة: “اللي بيقوله المستشار الزند يجب أن يحصل على براءة اختراع عليه”، مؤكدة أنه يجب التراجع عن تلك التصريحات وأن تتدخل الحكومة لمنع تعريض المرأة المصرية للإهانة.

وكانت الجريدة الرسمية قد نشرت قرار الزند”، الذي حمل رقم 9200 لسنة 2015، والخاص بتعديل بعض أحكام قانون التوثيق الخاص بزواج أجنبي من مصرية، وجاء القرار بأنه يكلف طالب الزواج الأجنبي من طالبة الزواج المصرية بتقديم شهادات استثمار ذات عائد دوري بالبنك الأهلي المصري بمبلغ 50 ألف جنيه باسم طالبة الزواج المصرية، واستيفاء المستندات المطلوبة لدى مكتب التوثيق، وذلك إذا ما جاوز السن بينهما 25 سنة عند توثيق العقد.

 

 

المتظاهرون أمام “الإتحادية” يعلنون الاعتصام المفتوح حتى إفشال ‫‏الانقلاب العسكري

miadeenالمتظاهرون أمام “الإتحادية” يعلنون الاعتصام المفتوح حتى إفشال ‫‏الانقلاب العسكري

قوات ‫‏الجيش تنشر مدرعاتها بمحيط مبنى “ماسبيرو”

أنباء بالإفراج عن الشيخ ‫خالد عبد الله ود.سعد ‫الكتاتنى

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

أعلن المتظاهرون أمام قصر الإتحادية الاعتصام المفتوح حتى إفشال ‫‏الانقلاب العسكري وعودة السلطات المنتخبة من الشعب

كما انتشرت قبل قليل تعزيزات أمنية لقوات الجيش والشرطة مدعومة بالمدرعات والعربات المصفحة، في محيط مبنى اتحاد الإذاعة والتليفزيون “ماسبيرو”.


أكد ذلك مصدر مطلع بمبنى “ماسبيرو” موضحًا أن قوات الجيش دفعت بـ9 مدرعات تابعة للجيش مدعومين بـ 84 جنديا من القوات المسلحة.


وأضاف المصدر أن الداخلية دفعت بـ 72 جنديا من قوات الأمن المركزي بالإضافة إلى 3 عربات مصفحة

من ناحية أخرى أعلنت منصة ‫‏الحرس الجمهوري منذ قليل أنه  تم الإفراج عن الشيخ ‫خالد عبد الله و د.سعد ‫الكتاتنى .

على صعيد آخر أكد شهود عيان تعرض عدة أكمنة فى العريش ورفح إلى هجوم وإطلاق نار كثيف اليوم السبت 13 يوليو من قبل مسلحون مجهولون، وردّت عليهم قوات الأمن بهذه الأكمنة، ولم يتسنى معرفة معلومات عن سقوط ضحايا.

وقال مصدر أمنى إن أجهزة الأمن تلقت إخطارات بتعرض كمين أمنى بجوار مدينة رفح، وكمين المحاجر والمرحلة الرابعة والمزرعة بالعريش للهجوم، وردّت القوات.

مئات الآلاف يحاصرون الحرس الجمهوري لإطلاق سراح الرئيس مرسي

مئات الآلاف يحاصرون الحرس الجمهوري

مئات الآلاف يحاصرون الحرس الجمهوري

مئات الآلاف يحاصرون الحرس الجمهوري لإطلاق سراح الرئيس مرسي

توجيه تهمة القتل للكتاتني والبيومي

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

كتب المصور الصحفي عمرو صلاح الدين شهادته لما رأى أمام مقر الحرس الجمهوري فقال : شهادتي على قتل المدنيين العُزل أمام مقر الجرس الجمهوري:

 

في تمام الواحدة و النصف ظهرا وصلت إلى محيط الحرس و كان يؤمنه جنود و ضباط من الصاعقة و الحرس الجمهوري و المخابرات مسلحين بالرشاشات الخفيفة و المدرعات المزودة برشاشات متوسطة و قنابل الغاز المسيل للدموع.

 

المتظاهرين و هم من مؤيدي الرئيس محمد مرسي و كانوا سلميين تماما يحملون بعض صور و لافتات مؤيده له. قام أحد المؤيدين بتعليق صورة له على الأسلاك الشائكة عند اقترابه قام قائد الوحده برفع حالة الاستعداد و قام الجنود بشد الأجزاء، بعد دقائق أمرنا الضابط القاتل -نحن المصورين- بإخلاء المنطقه لأنه مش ضامن اللي هيحصلنا على حد تعبيره.

 

و قام الجنود بتمزيق صورة مرسي الموضوعة على الأسلاك، فاقترب المتظاهرين من منتصف الشارع و كانوا يهتفون فقط، فقامت القوات بفتح النار عليهم مباشرة، كان أحدهم يحمل صورة لمرسي و رفعها أمام ضابط يبدو أنه من المخابرات فأطلق الرصاص على رأسه مباشرة و أرداه قتيلا، و كانت المسافة بينهما لا تتعدى الخمسة أمتار.

طبعا حدثت حاله من الذعر، و على إثرها فتح الحرس الجمهوري النار على المتظاهرين السلميين اللذين لم يكونوا يحملون حجرا و الله! فأردى بينهم الكثير من الجرحى و قتل اثنين على الأقل.

و حين حاول شابين من مؤيدي الإخوان سحب الجثة، أطلق الجيش عليهم النار كذلك..

بالطبع قمت بتصوير كل ذلك، و سوف أوافيكم بالصور قريبا، و حسبي الله و نعم الوكيل

اعتقال الكتاتني والبيومي ومذكرة اعتقال للشيخ حازم أبو اسماعيل وطارق الزمر والبلتاجي وعبد الماجد

urgent khateerاعتقال الكتاتني والبيومي ومذكرة اعتقال للشيخ حازم أبو اسماعيل وطارق الزمر والبلتاجي وعبد الماجد

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

أكد معاذ محمد سعد الكتاتني – نجل رئيس حزب الحرية والعدالة وروى كيفية اعتقال والده : وصل منذ ساعتان تقريباً ما يقرب من 12 شخص يرتدون زى مدني منزلنا لاعتقال الوالد وأخذه إلى مكان مجهول ..

وقال : هنيئاً له وفخراً لنا الإعتقال فى سبيل وطننا ولا نقول إلا مايرضى ربنا حسبنا الله سيؤتينا من فضله إنا إلى ربنا راغبون..

وأضاف : لكن يا من تزعمون الحرية كيف له أن يدعونه للحوار عصراً ثم يعتقلونه مساءً .. أهلاً بعصر الحريات الجديد !!

وكان الرائد فهمى بهجت عضو النادى العام لضباط الشرطة أن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على الدكتور محمد سعد الكتاتنى بمنزله بمدينة 6 أكتوبر ، وأشار إلى أن قوات الأمن تقوم حاليا بالبحث عن الدكتور محمد البلتاجى وعاصم عبد الماجد وطارق الزمر.

من ناحية أخرى أكد الشيخ صفوت بركات – القيادي بحزب الراية وعضو حركة “حازمون” – أنه لا صحة لما تم إعلانه على منصة الاتحادية بخصوص إلقاء القبض على الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل مؤسس حزب الراية.

وقال “بركات”: إن “أبو إسماعيل” لم يتم القبض عليه، وإنه موجود في مكان آمن لم يفصح عنه

 

وكانت قناة الحياة قد زعمت تمكن قوات الأمن القبض على الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل، وحجزه في أحد السجون الخاصة بوزارة الداخلية.

 

كما أعلنت المنصة الرئيسية الموجودة أمام قصر الاتحادية كذباً خبر القبض على حازم صلاح أبو إسماعيل، مؤسس حزب الراية على حسب مانشرة موقع فيتو .

وأكدت مصادر أمنية أنه ألقي القبض على محمد سعد الكتاتني ورشاد البيومي.

من ناحية  أخرى أعلنت وزارة الداخلية المصرية عن تنفيذها ماوصفته بخطة محكمة خلال بيان السيسي تمكنت خلالها من القبض على 35 من مالكي القنوات الإسلامية والعاملين فيها .

وقال اللواء أحمد حلمي، مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام: إن أجهزة الأمن نفذت «خطة محكمة»، خلال بيان الفريق الأول عبدالفتاح السيسي، وتمكنت من القبض على 35 من مالكي القنوات الدينية بمدينة الإنتاج الإعلامي، وأغلقت جميع القنوات وتم التحفظ على جميع المتهمين، لفحصهم جنائيًا وكذلك العاملون فيها.

وأضاف شهود عيان من داخل مدينة الانتاج ان قوات من التدخل السريع قامت باغلاق مجموعة من القنوات الاسلامية في مدينة الانتاج واحتجزت عددا في باصات خاصة بالقوة

وأضاف «حلمي»، أن «هناك ملاحقة لـ34 من قيادات الإخوان في عدة محافظات، تنفيذًا لقرارات بضبطهم وإحضارهم، وأن هناك تنسيقًا مع قوات الجيش في التصدي لأي خروج على القانون من العناصر الإسلامية التي تحاول الاحتكاك بالمتظاهرين السلميين في جميع ميادين مصر».

وأكد أن «قوات الأمن تصدت حتى هذه اللحظة لمحاولات لإطلاق النار في قنا والمنيا، وأن مدرعات الشرطة والجيش تمكنت من ملاحقة العناصر الدينية التي تؤيد بقاء الرئيس السابق»، مؤكدًا أن «التعليمات لجميع مديريات الأمن التعامل الحازم والصارم مع أي عناصر تجنح للعنف».

وظلت الداخلية منذ ثورة 25 يناير وهي ترفض أداء مهامه المنوطة بها؛ الأمر الذي تسبب في فوضى أمنية قوضت قدرات السلطات على ضبط الأوضاع في البلاد، ويرى المراقبون أن الأمر كان متعمدًا حيث لم تكن الداخلية راضية عن اندحارها إبان ثورة 25 يناير وانسحابها من الشوارع بعد أن فتحت نيران أسلحتها الحية على الشعب الأعزل. ومن الغريب أن هذا الشعب نفسها شوهد مساء الأربعاء وهم يحملون عناصر الشرطة على أعناقهم في ميدان التحرير.