Saturday , 31 October 2020
خبر عاجل
You are here: Home » Tag Archives: رومية

Tag Archives: رومية

Feed Subscription

حوار مع الأسير أبو حفص المقدسي احد الاسرى من الموقوفين الاسلاميين في سجن رومية ست سنوات دون محاكمة !

lebanon abu 7afs romiaالمرصد الاعلامي الاسلامي في حوار مع الأسير أبو حفص المقدسي احد الاسرى من الموقوفين الاسلاميين في سجن رومية  ست سنوات دون محاكمة !

اعتقلوني بعد تدمير مخيم نهر البار.. وهاته حقيقة الحرب الاعلامية التي تحاك بنا في سجن رومية حقائق تنشر لاول مرة

خاص وحصري – شبكة المرصد الإخبارية

في حوار مع أبو حفص المقدسي أحد المعتقلين بسجن رومية يكشف فيه عن الانتهاكات الصارخة بحقه وكافة المعتقلين في لبنان . . وفيما يلي نص الحوار:

من  هو ابو حفص المقدسي كورقة تعريفية؟

أخوكم الأسير أبو حفص المقدسي ، مواليد 1986 مخيم نهر البارد شمال لبنان ، فلسطيني الجنسية ، اعتقلت في تاريخ 1 سبتمبر 2007 كنت ابلغ حينها الـ 20 من عمري ، ولقد مضى على اعتقالي حتى هذا اليوم ما يزيد عن 7 سنوات سجنية  دون محاكمة !.

اعتقلت بعد نهاية معارك النهر البارد كيف حدث ذلك؟؟

رغم المعارك الضارية التي دمرت بفعل قوتها كل شيء .. بقيت في المخيم ، الذي ولدت وترعرعت فيه _ اثناء المعارك ، مع كثير من المدنيين الذين ليس لهم اي علاقة بالقتال ، فقط كان بقاؤنا لحماية الحي الذي كنا نسكن فيه من السرقة والنهب بعد نزوح الاهالي خارج المخيم هربا من القصف العشوائي الذي لم يكن يميز بين صغير ولا كبير ولا بين امرأة ولا رجل .

من هي الجهة الأمنية التي اعتقلتك ولما بقيت داخل المخيم؟

اعتقلت على ايدي (فرقة مغاوير البحر) وذلك اثناء الخروج من الحصار الخانق الذي فرض على المخيم بعشرات الآلاف من الجنود عن طريق البحر ، انا وبعض المدنيين ، وهذا بعد مرور 110 يوم على اندلاع المعركة المدمرة التي اجهزت على كل بنايات ومرافق مخيم نهر البارد ، حيث قضيت تلك المدة داخل المخيم في اعانة النساء والشيوخ والاطفال في تلبية احتياجاتهم المعيشية من طعام وشراب وتأمين سلامتهم وما يلزمهم لبقائهم على قيد الحياة في ظل تلك الظروف الصعبة .

عايشت مأساة تدمير مخيم النهر البارد كيف كان الوضع هناك قبيل اعتقالك؟؟

كان الوضع مأساويا بعد انعدام كل شيء يمت للحياة بصلة . . اذ لم تتوفر لنا يومها أي مقومات للحياة كالطعام والشراب والدواء ، كان قرار من بقي من الأهالي ترك المخيم ، واجرينا تواصلاً مع المشايخ في الخارج للسعي لوقف اطلاق النار لتأمين خروج المدنيين لكن الجيش لم يستجب واستمر في عملياته العسكرية ، فلم نتمكن من الخروج اذ كل شيئ كان يتحرك امام الجيش هو هدف لنيرانه ، مما أدى الى مقتل عدد من المدنيين العالقين.

 ماهي الأسباب التي دعتكم للخروج من المخيم وهو تحت الحصار الامني؟

بعد كل تلك المأسي قررنا الخروج عن طريق البحر بحثاً عن سبيل للنجاة ، نزلنا المياه وبدأنا نسبح كنت وقتها مصاباً في رأسي وانحاء جسدي كان بها عدة اصابات اثر قذيفة هاون .. فلم اتمكن من السباحة وكدت اغرق حينها لولا ان نجاني الله ، فعدت نحو الشاطئ .. هناك وجدت نفسي ومن معي محاصرين في مكان مكشوف ، وبدأ اطلاق النار علينا بغية تصفيتنا فقتل بجانبي احد الاشخاص وجرح آخر وكانت هذه بداية محنة الأسر .

عند توقيفكم واعتقالكم كيف كانت معاملتهم لكم وهل تعرضتم للتعذيب؟

اعتقلونا وبدأوا في ضربنا على رؤوسنا  بأسلحتهم وكانو يسبون الله عز وجل ودين الاسلام تمنيت وقتها الموت لهول ما رأيت وما سمعت منهم ، وضعوني في الآلية العسكرية واخذوني الى مكان يديرون العمليات منه ، اتذكر وقتها ان رأسي شج في اكثر من ثلاث مواضع وعيناي لم أعد ارى بهما لتورمهما من شدة الضرب حتى اني في احدى جلسات التحقيق وضع المحقق أمامي ألبوم صور وبدأ يسألني عن اسماء الاشخاص فمرت صورتي فسألني المحقق من هذا؟ فقلت : لا اعرفه ! ، قال : تأكد . . فلم اعرف نفسي الا بعدما دققت في الصورة ، من التورمات في وجهي..

ماهي الجهات الأمنية التي مررت بها في رحلة الاعتقال الطويلة؟

بعدها نقلت الى فرع مخابرات القبة بطرابلس مع استمرار الضرب المبرح الذي تسيل على اثره الدماء  من سائر أنحاء الجسد.. بقيت مقيداً في اسلاك حديدية تحبس الدماء بالعروق وتورم اليدان ، بقيت على هذا الحال بضعة أيام والتعذيب مستمر ، آناء الليل وأطراف النهار. . وبعدها تم نقلي الى وزارة الدفاع التي لا تكاد تسمع في اجوائها سوى صيحات الموحدين وآنينهم ولا ترى على جدرانها سوى الدماء من آثار التعذيب الجسدي والنفسي.

كيف كان الاستقبال في وزارة الدفاع اللبنانية؟

بمجرد وصولي لوزارة الدفاع مباشرة انهالوا عليّ بالضرب المبرح ، وأوقفوني على الحائط في شدة البرد تحت مروحة يخرج منها هواء بارد بحيث يبرد الجسم ويتضاعف الألم اكثر وقت التعذيب، أوقفت  لمدة 6 ايام وانا على هذه الحالة تحت التعذيب والضغط النفسي دون طعام ولا شراب ولا دخول الخلاء (اجلكم الله) ، وفي كل مرة كان يستدعيني المحقق للتحقيق ويضربني بحذائه على وجهي يمنة ويسرة ويحرقني بالسجائر في رقبتي وكان يهددني في أهلي ويشتمهم بأبشع الألفاظ ، علقت على البلانكو 5 مرات كان في كل مرة يربط يدي للخلف بحبل ويبدأ برفعي الى الأعلى حتى اشعر ان اضلاعي واكتافي تتمزق ويجلدني بعد نزع ثيابي حتى يغمى عليّ ، وعندما اصحو من الاغماء كان يعيد نفس الكرة وهكذا دواليك في دوامة لا تنتهي الا لتتواصل بوتيرة أشد.

هل لك ان تحدثنا اكثر عن التعذيب الذي تعرضت له في  محنة اعتقالك مع صغر سنك ؟

بشهادة أحد الاسرى كنت من أكثر الأشخاص الذين تعرضوا للتعذيب لعدم تلبية ما كان يطلبه مني المحقق وهو الاعتراف بالقتال ضد الجيش وقتل عسكريين ، حتى يئس مني اول محقق وأسلمني لمحقق آخر من المحسوبين على أهل السنة أشد منه بطشاً وقساوة ، قال له: خليه يعترف بطريقتك ، فبدأ بتعذيبي دون ان يسألني اي سؤال وفي كل مرة تزداد وتيرة التعذيب ليجبروني على الاعتراف بأي شيء لم افعله ! حتى قال لي المحقق : سوف ابقيك طوال حياتك في السجن ان تكلمت أو لا ، فاستمر على هذا الحال حتى لم أعد أتحمل شدة التعذيب ، فاعترفت تحت الاكراه بأمور ليس لي فيها يد من قريب ولا من بعيد ، فقط ليتركوني ويرفعوا عني العذاب.. واجبرت على الامضاء على أوراق وأنا معصوب العينين لا اعرف على ماذا اوقع !، وعندما سألته قال : لا اريد سماع صوتك.

امتد بكم التعذيب الجسدي والنفسي طويلاً ما هي ذكرياتك عن تلك المرحلة؟

نعم بقيت تحت التعذيب الجسدي والنفسي لمدة شهرين حتى كدت أن افقد بصري وعقلي ولم اكن أرى النور لوضعهم العصابة على عيني والأصفاد في يدي الى الخلف ، وأصبحت مجرد رقم طيلة الشهرين كان رقمي(24) واقفاً في الممر لا يقعدوني الا وقت النوم ، وبجانبي أناس كثيرون لم أكن اراهم لكن احس بهم وهم يعذبون بنفس المكان ، وكنت أصلي دون ان اعرف اتجاه القبلة ودون ركوع ولا سجود متيمماً غير مستور العورة ، حتى ذات مرة سألني العسكري من بعيد ماذا تفعل ؟ فلم اجبه . . فجاء وضربني وقطع صلاتي، وبعد مرور 45 يوم تم سوقي للشاحنة وقالوا لي نحن ذاهبين بك لفرع تحقيق اخر ان انكرت شيء في التحقيق سوف تعاقب عقاباً شديداً وطيلة مسافة الطريق كانوا يضربونني بقسوة على رأسي بكعب السلاح ، وبعد ان وصلنا ادخلوني على مكتب وقلبي يرتعش من الخوف فقد كنت اظن .. انني في مكان التعذيب ، فبدأ يقرأ لي من محاضر التحقيق ووجه لي تهمة الارهاب وقتل عسكريين وتفجير واطلاق صواريخ.. الخ! . . وقال لي : هل تريد ان تزيد على الاعترافات مع العلم ان الاعترافات منتزعة مني بالقوة ! فقلت : لا ، من خشيتي ان تعاد كرة التعذيب مرة اخرى ، ثم أعادوني الى وزارة الدفاع . . ومن بعدها تبين لي من كلام العساكر فيما بينهم اننا كنا لدى قاضي التحقيق في المحكمة!!

هل تحركت أي من المنظمات الحقوقية لاستطلاع احوالكم بعد كل الصخب الذي صاحب احداث النهر البارد؟

في فترة وجودي في وزارة الدفاع جاءت منظمة حقوق الانسان لتكشف على اقبية وزارة الدفاع فسارعوا بنقلنا الى مكان آخر لكي لا يروا حالنا والمعاناة التي لحقت بنا وهذا الأمر عرفناه فيما بعد ..

متى تم نقلك الى سجن رومية الذائع الصيت ؟

بعد اكتمال 60 يوماً نقلت الى سجن رومية مبنى الاحداث المسيطر عليه من قبل الرافضة فأسلمونا لهم وبدأوا بضربنا واهانتنا وحلقوا شعورنا ولحانا ، واستمرت المعاناة حتى تم نقلنا الى مبنى (ب) الذي كان فيه بضع من الاسلاميين من جنسيات مختلفة.

 كيف كان مقامكم في سجن رومية وهل تواصل التعذيب داخله؟

هناك كان لنا نصيب كبير ووافر من الابتلاء حيث كان مدير السجن نصرانياً حاقداً على الاسلام فكان في كل مرة يحضر قوة من الفهود الضاربة لإذلالنا واهانتنا وحلق لحانا ، وبعض السجناء حلقت حواجبهم وتم الدعس على رقابهم وكانوا يقومون بتحطيم الغرف وتكسير محتوياتها والعبث في الكتب الدينية ، واهانة المصحف والدعس عليه لعنهم الله، وكانت تلفق لنا التهم كما هو حاصل في يومنا هذا وتتناقله وسائل الاعلام وخاصة اتهامنا بالتحضير لهروب جماعي ، لجعلها مبرراً لهم امام الرأي العام، وتبرير انتهاكاتهم لحقوقنا، والتضييق على أهالينا اثناء الزيارة  بشكل ممنهج.

هل بقيتم في سجن رومية ام تم نقلكم بعدها لمكان اخر ؟

 تم نقلنا بتلك الذرائع التي يروج مثلها اليوم الى مبنى المعلومات الافرادي المعروف بأسوأ السجون في لبنان ،كان عددنا 37 شخص من جنسيات مختلفة تم تقسيمنا على اربعة غرف ضيقة جدا ، اثنتين منهما لا يوجد فيهما نوافذ وضعوني بإحداها سنة كاملة ، وكان باستقبالنا عناصر من فرع المعلومات من اهل السنة الحاقدين الذين لم تقل معاملتهم وعداوتهم لنا عن الروافض ابداً حتى انهم اشد ، حيث كانوا يمارسون حقدهم وتعذيبنا بتلذذ ، ومنه جعلنا نسجد امامهم ونحن مكبلين للخلف وهم يضربوننا على ظهورنا بالهروات والسياط حتى تسيل منا الدماء ، واحد الاخوة تكسرت اضلاعه، واخر شربوه دمائه التي سالت على الارض .

كيف وجدت مبنى فرع المعلومات الذي نقلت اليه من سجن رومية؟

الغرف كان لا يوجد فيها فراش سوى بعض البطانيات المليئة برائحة البول والغائط (اجلكم الله) فكنا ننام بشكل رأس وقدم (تسييف) لضيق المكان ونتغطى كل ثلاث اشخاص في بطانية واحدة ، ونجعل احذيتنا كوسائد ، وكان احد الاخوة فرج الله عنه ينام وساقيه داخل الخلاء لضيق المكان ، كنت لا استطيع التحرك من مكاني طيلة هذه المدة حتى حين استيقظ في الليل واريد الذهاب للخلاء لا استطيع الوصول اليه من شدة الزحام ، ومن اصعب المواقف اذا اردت الاغتسال لا يوجد الا الماء البارد ولا يوجد ملابس للتبديل ، لا استطيع وصف المعاناة ولا اجيد صياغة العبارات التي تصفها بدقة.. كانت مأساة بمعنى الكلمة، الارض كانت تنبع من الرطوبة والسقف يقطر ماء والجو بارد جدا ، اضافة الى ذلك كانوا يشغلون المبرد الهوائي الموصول في جميع الغرف عمدا، حتى تشعر وكأنك في ثلاجة من شدة البرد .

تواصلت حلقات الاهانة في هذا المعتقل ام خفت وتيرتها؟

في كل يوم كانت تأتي قوة من الفهود لاذلالنا فيضعون القيود في ايدينا ويغمضون اعيننا ويضربوننا  بعصي الكهرباء ويبدأون في تفتيش الغرف مع اننا لا نملك سوى الثياب التي علينا لكن كان القصد هو الاذلال، حتى ذات مرة اعادوا ذلك السيناريو واتهمونا ونحن بذلك المكان اننا ننوي الهروب ، لم نكن نملك وقتها اي ادوات تواصل فالمكان معروف بتحصينه الشديد ، كان سلاحنا الدعاء فكنا ندعوا عليهم وهم يضربوننا فيرتعبون من وقع الدعاء عليهم ، هكذا بقيت بهذه المعاناة لمدة سنة كاملة ،ولا أحد يسأل عنا أو عن حالنا ولا أحد يحرك ساكناً ، ومنعنا من زيارات الاهالي في البداية ، وبعد مدة كانوا سمحوا لنا لكن بطريقتهم الخاصة اذ كانوا يسوقوننا مكبلين الى الزيارة ، حتى اني ذات مرة طلبت من الضابط ان يفك الاصفاد من يدي لكي لا تراها امي ويحصل لها مكروه من هول المشهد، وكنت اصبرها اثناء الزيارة واتظاهر امامها بأن معاملتهم جيدة حتى يطمئن قلبها وحفاظاً على سلامتها ، فقد كانت تخبرني اختي اثناء الزيارة بأن أمي لا تنام طوال الليل وهي تفكر في حالي . . الى الله المشتكى .

متى خرجت من فرع المعلومات وهل تم مثولك أمام محكمة؟

بعد تمام السنة تم نقلنا الى مبنى الموقوفين ، وحتى هذه اللحظة المعاناة مستمرة من الناحية القضائية والطبية والمعيشية حدث ولا حرج ، وقد مضى على اعتقالنا 7 سنوات ونحن دون محاكمة مع العلم بان قوانيين الدولة لا تسمح بإطالة مدة التوقيف التعسفي اكثر من سنة.

سنوات وانت بلا محاكمة ! هل حوكم أي من الموقوفين الآخرين أم لايزالون كحالتكم بدون محاكمة؟

 بعض من حوكم من الاسرى تمت محاكمتهم في عدة محاكم في نفس القضية الواحدة ، وبعض الاشخاص صدرت ضدهم احكام جائرة تتراوج بين 10و15سنة احدهم تهمته انه اتصل مع مطلوب والآخر احضر لمطلوب ثياب واحدهم ينتمي للطائفة السنية.

ما هي حقيقة الاتهامات التي  يسوقها الاعلام اللبناني لتشويه الموقوفين الاسلاميين وكيف تردون عليها؟

حقيقة ما يتناقل اليوم على وسائل الاعلام الكاذب المأجور ما هو الا محض افتراء وقلب للحقائق وتزويرها بحيث يريدون اظهارنا على اننا خارج عن سلطة الدولة وقوانينها ، بدعوى أن السجناء الإسلاميين في رومية يرفضون التفتيش أو أنهم يملكون أسلحة ومتفجرات أو يقتلون ويعذبون غيرهم ما هي إلا نفثة من نفثات إبليس، وكان المضحك المبكي تهمة أنا نقود الجبهات في سوريا وننسق للمقاتلين في الشرق والغرب ، إلى آخر لائحة الكذب والدجل التي ما هي الا محض افتراء وتهويل وتهويش قد يكون تحضيراً لأمر عظيم ، وإلا فكل من زار سجن رومية يعلم أنه لا تمر نملة دون أن تفتش ، وكاميرات المراقبة في كل مكان واجهزة الاشعة التي تكشف المعادن وغيرها، ولكن للسائل أن يسأل ما الهدف من هذة الحملة الضارية؟!

هل ترون ان الحرب الاعلامية التي تطالكم لها نصيب من البعد الطائفي بطبيعة من يقفون من ورائها في حملات منظمة؟

من المعروف عن وسائل الاعلام التي قامت بهذه الحملة المسعورة انها تتبع لدولة حزب الله كجريدة السفير الذي يكتب فيها جعفر الشيعي ، وقناة المنار الشيعية ، وقناة الجديد الشيوعية ، وotv  التابعة للتيار العوني حليف حزب الله ، ومن هذا تعرف ان الاعلام ينفذ اجندة حزب الله ويهيئ لدولته والتنكيل في اهل السنة والجماعة.

بما تردون على مزاعم الاعلام اللبناني في الوقت الذي لاتتمكنون فيه من الرد على كل تلك الاباطيل؟

بالنسبة للإمارة فالمعروف عند المسلمين انه لا إمارة ولا بيعة داخل السجن ، وخاصة ان السجناء منعزلين عن بعضهم وكل شخصين في غرفة ، وتقفل عليهم الابواب، ويجري تعدادهم كل يوم بالاسم والصورة ، فما هذه الامارة التي يتحدثون عنها ؟

وما تقولون عن اتهامكم بإدارة عمليات جبهة النصرة

بالنسبة لزعمهم ان جبهة النصرة تدير عملياتها من سجن رومية ، اقول: سبحان الله هل ضاقت الدنيا بهم على سعتها حتى يلجأوا الى سجن رومية ليديرون منه العمليات العسكرية.

ما ردكم عن مزاعم بعض وسائل الاعلام اللبناني عن تصفيات  للمخالفين داخل السجن؟

مسالة انتحار (العرب )فلقد اتى الطبيب الشرعي وعاين مكان انتحاره وتسلق على القسطل الذي شنق (العرب) نفسه عليه فوجد انه يحمل اكثر من اثنين ، ولم يجد اي دلائل على فرضية اقدام احد على شنقه فكيف تتهم وسائل الاعلام الاسلاميين في مقتله؟!، خاصة ان طابق الاسلاميين مفصول عن باقي السجناء، وعن بقية الطوابق والمعروف ان حالات الانتحار في سجن رومية ليست بجديدة فلقد تكررت في عدد من سجون لبنان ، لكن كما قلت ان الهدف من ذلك هو ايجاد التبرير لاعادة السيناريو القديم وتهيئة الرأي العام لنقلنا الى مبنى المعلومات الذي لا يصلح للبهائم وقد تحدثت عن المعاملة التي تمارس هناك بحق الاسرى ، وهذا الامر صار مطروحاً على وسائل الاعلام الخبيثة ولم يعد سراً .

كيف ترون  الامور في حالة التصعيد فيما يخص الحملة الاعلامية تجاه الاسلاميين في سجن رومية؟

 برأيي الخاص ان اقدمت الدولة على هذا الامر فقد تشتعل البلد على اثره ، والمستفيد الوحيد من ذلك حزب الله اللبناني حيث ان عملياته العسكرية على الحدود السورية تحتاج لتغطية وذلك يتم بإشعال الداخل اللبناني كي يخفي جرائمه كما حصل سابقاً في القصير واشعل المعركة بين الجبل والتبانة.

تحدث الاعلام اللبناني عن شخص روسي ونسبت له الكثير من المفتريات ماهي الحقيقة الغائبة ؟

بالنسبة للأسير الروسي الذي تناقلت اسمه وسائل الاعلام على انه خبير متفجرات وقاتل في الشيشان ومع طالبان وفي العراق ، فنقول للاعلام : ان هذا محض افتراء وكذب فالاسير الروسي أتى الى سوريا قبل الحرب لتعلم اللغة العربية وعندما أسر كان حديث العهد بالاسلام ولم يكن يتجاوز عمره 18 سنة ولم يكن يعرف اللغة العربية حتى الآن!! فكيف له ان يكون شارك في حرب العراق وافغانستان مع صغر سنه وحداثته ؟!! ومن اين له الخبرة بالمتفجرات التي يتحدثون عنها؟!.

ماذا تطلب وكافة المعتقلين الاسلاميين الموقوفين في سجن رومية من الامة الاسلامية ؟

أخيراً الى الامة الاسلامية عامة واهلنا في لبنان خاصة : ﻗﺪ ﺳﺌﻤﻨﺎ ﺍﻟﻜﻼﻡ ﺍﻟﻤﻌﺴﻮﻝ ﻭﺍﻟﺪﻣﻮﻉ ﺍﻟﺒﺮﻳﺌﺔ ﻭﺍﻟﻌﻮﺍﻃﻒ ﺍﻟﺮﻗﻴﻘﺔ ﻭﺍﻟﺨﻄﺐ ﺍﻟﺮﻧﺎﻧﺔ على المنابر ﻭﺷﻌﺎﺭﺍﺕ ﺍﻟﺘﻨﺪﻳد ﻭﺍﻻﺳﺘﻨﻜﺎﺭ كل ذلك ﻻ ﺣﺎﺟﺔ ﻟﻨﺎ ﻓﻴﻪ فالكل في هذا البلد الظالم اهله رمانا عن قوس واحدة ، واجتمعوا علينا كما تجتمع الأكلة على قصعتها، فنحن نريد من يذب عنا ويخلصنا من القهر الذي نحن فيه ﻧﺮﻳﺪ ﺭﺟﺎﻝ ﺑأﻓﻌﺎﻝ ﻻ ﺍﻗﻮﺍﻝ ، نريد رﺟﺎﻝ تخرج الرجال ﻣﻦ ﺳﺠﻨﻬﺎ ، وان فكاك الاسرى امانة في اعناقكم وفرض عليكم وقد نص الفقهاء على انه اذا أسرت امرأة او رجل تعين على جميع المسلمين فكاكهم ، فما بالكم وقد اسروا خلقاً كثيراً واصبحت سجون الكفار اليوم مليئة بالموحدين اشراف الامة وخيارها، فأوصيكم بأعظم الواجبات بعد الايمان بالله واعظم القربات التي يتقرب فيها العبد الى ربه، بفكاك العاني الاسير وسمي عاني لما يلاقيه من الاذى والتنكيل والعناء ، فاعملوا على اطلاقنا من سجون الكافرين ،ولا تكونوا من الذين خذلوا المسلمين في المواطن التي يحبون فيها ويرجون نصرتكم ، فالحديث يقول ﻣﺎ ﻣﻦ ﺍﻣﺮﻱﺀ ﺧﺬﻝ ﻣﺴﻠﻤﺎ ﻓﻲ ﻣﻮﻃﻦ ﻳﻨﺘﻬﻚ ﻓﻴﻪ ﺣﺮﻣﺘﻪ ﺇﻻ ﺧﺬﻟﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻲ ﻣﻮﻃﻦ ﻳﺤﺐ ﻓﻴﻪ ﻧﺼﺮﺗﻪ . . واعلموا ان اﺣﺐ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺇﻟﻰ اﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﺃﻧﻔﻌﻬﻢ ﻟﻠﻨﺎﺱ ﻭﺃﺣﺐ ﺍﻷﻋﻤﺎﻝ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﺰ ﻭﺟﻞ ﺳﺮﻭﺭ ﻳﺪخل ﻋﻠﻰ قلب ﻣﺴﻠﻢ ﺃﻭ ﻳﻜﺸﻒ ﻋﻨﻪ ﻛﺮﺑﺔ ﺃﻭ يقضى عنه حاجة من حوائج الدنيا، ﻭﻗﺪ اثر ﻋﻦ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺣﺮﺻﻪ ﻋﻠﻰ ﻓﻜﺎﻙ ﺍﻷﺳﺎﺭﻯ ﺑﺎﻟﻔﺪﺍﺀ وﺃﻥ ﻓﺪﻯ ﺭﺟﻼ ﺑﺮﺟﻠﻴﻦ ، وعن عمر رضي الله عنه قال: ” ﻷﻥ ﺃﺳﺘﻨﻘﺬ ﺭﺟﻼً ﻣﻦﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻣﻦ ﺃﻳﺪﻱ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ ﺃﺣﺐ ﺇﻟﻲ ﻣﻦ ﺟﺰﻳﺮﺓ ﺍﻟﻌﺮب” .

هل من كلمة أخيرة لكم توجهونها من داخل السجن ؟

هذه صرخة قد اطلقتها من مدة واسميتها ” صرخة اسير من سجن رومية” :

من اجل لا اله الا الله نستصرخكم يا ابناء جلدتنا فهل من مجيب ؟؟ اجيبونا بالله عليكم

ايسركم ان تقرؤا قوله تعالى “وان استنصروكم في الدين فعليكم النصر” ثم تغمضون اعينكم عنا؟

اجيبونا بالله عليكم : أيسركم ان تقرئوا في الحديث الشريف فكوا العاني ثم تديرون لنا ظهوركم؟

اجيبونا بالله عليكم : ايسركم ان يقبع اخوانكم خلف القضبان ظلما وعدوان دون ان تنصروهم وتخلصوهم من ايدي الكفار؟

اجيبونا بالله عليكم : ايسركم ان نشهد عليكم يوم القيامة امام الله نقول ايا رب: اسرنا في سبيلك فاستنصرنا هؤلاء فخذلونا؟

اجيبونا بالله عليكم : اللهم فشهد اننا استنصرناهم فهل من مجيب!

والحمد لله رب العالمين

من الجدير بالذكر وحسب تقارير حقوقية فإن سجن رومية خاصة والسجون اللبنانية عامة بحالة مزرية، حيث أن الجميع بات يعرف أن سجون لبنان تشبه كل شيء الا السجون، سجون لا تصلح للحيوانات فكيف لبني البشر، وتزداد حالات الوفيات داخل هذه السجون وتنتشر فيها امراض السل والايدز والسرطان، وتفتقر الى الرعاية الصحية والنفسية والاجتماعية، حتى ان الطبيب المداوم في سجن رومية هو طبيب اسنان!
لقد أصبحت السجون اللبنانية مقابر للاحياء ، وأصبح سجن رومية هو نموذج للتعذيب ففي سجن رومية الانتهاك الفادح لأبسط مبادئ حقوق الانسان، أو ليس لبنان في مقدمة الدستور يعتبر المواثيق الدولية جزءا من قانونه الوطني وبالتالي فان لبنان ملزم دستورياً ومعنوياً وإنسانياً بتطبيق القواعد الدنيا لمعاملة السجناء ووقف التعذيب وتوفير الرعاية الصحية والاجتماعية والمهنية للسجناء.

وفي الأخير : فإن المرصد الإعلامي الإسلامي يدين ويستنكر الانتهاكات الصارخة لأبسط قواعد حقوق الإنسان في سجن رومية شديد القسوة معاملات تخلو من أبسط الأخلاقيات الإنسانية ، كما أن السجناء لا تتوافر لهم الرعاية الصحية التي يحتاجها الانسان حيث تنعدم بالسجن الرعاية الصحية . . وهو أمر يشكل انتهاكاً صارخاً في حقه في التطبيب، وتُعتبر الممارسات بحقه من العقوبات القاسية واللاإنسانية والمهينة المحظورة . . فهذه الانتهاكات والممارسات تحول لبنان إلى مقبرة لحقوق الإنسان.

ويناشد المرصد الإعلامي الإسلامي كافة المنظمات الحقوقية والمنظمات الدولية والإقليمية والمحلية أن تتدخل من أجل وقف الممارسات التعسفية والانتهاكات الصارخة لأبسط قواعد حقوق الإنسان وكشف ما يدور في سجن رومية التي تمارس فيها أبشع صور الانتهاك بحقوق الانسان، علي مرأى ومسمع العالم في ظل صمت رهيب . . حيث أن السجناء والمعتقلين يعانون ظروف سيئة للغاية وينتظرون التصفية بعد انتظار وتعذيب لسنين، ويتعرض السجناء لسوء المعاملة القاسية واللا إنسانية والمهينة ، من العار أن نصمت عن هذه الممارسات والجرائم التي ترتكب بحق الإنسانية .

المرصد الإعلامي الإسلامي

وللتذكير فإن المرصد الإعلامي الإسلامي مستقل ولا يقبل الهيمنة ، وهو ذاتي الانطلاق ويرفض أي شكل من أشكال التبعية ، وهو كذلك عالمي التوجه لأن الدعوة التي يخدمها دعوة عالمية ، فهو لا يصطدم بالحواجز الإقليمية، أو القومية ، أو الدولية ليرتد إلى أصحابه ، بل يتخطّاها ولا يعترف بوجودها، ومن أهم سماته التي تميزه أنه في خدمة المبدأ وفي خدمة الفكرة الإسلامية والدعوة لها، وبما أن المرصد يعمل في حقل الإعلام فإنه مقتنع بأن الإعلام هو وسيلة لخدمة الإسلام وليس الإسلام في خدمة الإعلام .
المرصد الإعلامي الإسلامي هيئة حقوقية، إعلامية، إسلامية تهتم بقضايا المسلمين في أنحاء الأرض قاطبة ومركزه العاصمة البريطانية .
ونوضح أنه من المرتكزات الأساسيّة التي من أجلها أسّس المرصد الإعلامي الإسلامي :
– نصرة المستضعفين وإحقاق الحق حيث كان.

توفير منبر إعلامي للهيئات والشخصيات الإسلاميّة التي تعوزها الحاجة وضعف الإمكانيات للتعبير عن نفسها والمطالبة بحقوقها.

دفع الشبهات وإبطال الأباطيل التي تروّج لها وسائل الإعلام المأجورة ضدّ الإسلام والمسلمين.
– إيجاد صوت إسلامي يسهم في طرح القضايا المصيريّة والواقعيّة من منظور إسلامي.
كما أن المرصد الإعلامي الإسلامي سيظل بمشيئة الله منبراً ونصيراً للحق وأهله أينما كانوا، وسيفاً مسلطاً على الظلم والظالمين والباطل وأهله في كل مكان ، ولأن مسئوليتنا أولاً وأخيراً هي أمام الله العزيز الجبار لذا نتبع أسلوب الصراحة والصدق والتوثيق والوضوح والدقة في أخبارنا وتزويد الناس بالأخبار الصحيحة، ويهمنا إظهار الحقائق لوجه الله للرأي العام ولمن يهمه الأمر.

 قال صلى الله عليه وسلم : ( ما من امرئ مسلم يخذل امرءاً مسلماً في موضع تنتهك فيه حرمته، وينتقص فيه من عرضه، إلاّ خذله الله في موضع يحب فيه نصرته، وما من امرئ ينصر مسلماً في موضع ينتقص فيه من عرضه، وتنتهك فيه حرمته، إلاّ نصره الله في موضع يحب فيه نصرته) رواه أبو داود

المرصد الاعلامي الإسلامي في حوار مع الشيخ الاسير طارق مرعي أحد اشهر الموقوفين الاسلاميين في سجن رومية بلبنان

الشيخ الأسير طارق مرعي

الشيخ الأسير طارق مرعي

المرصد الاعلامي الإسلامي في حوار مع الشيخ الاسير طارق مرعي

أحد اشهر الموقوفين الاسلاميين في سجن رومية بلبنان

 

خاص وحصري – شبكة المرصد الإخبارية

حيث أنه من المرتكزات الأساسيّة التي من أجلها أسّس المرصد الإعلامي الإسلامي نصرة المستضعفين وإحقاق الحق حيث كان ، أجرى المرصد الإعلامي الإسلامي حواراً مع مع الشيخ الاسير طارق مرعي  أحد اشهر الموقوفين الاسلاميين في سجن رومية اللبناني ، والذي بفضل الله تم تجاوز القضبان والأسوار والحواجز لإجراء هذا الحوار ولإلقاء الضوء على ما حدث ويحدث في سجن رومية، وكشف الانتهاكات التي يتعرض لها داخل السجن . .

وفيما يلي نص الحوار الخاص الحصري الذي أجراه المرصد الإعلامي الإسلامي مع الشيخ الاسير طارق مرعي أحد اشهر الموقوفين الاسلاميين في سجن رومية

 

من هو الشيخ الأسير طارق مرعي نريد نبذة تعريفية السيرة الدعوية والعلمية والحركية داخل دائرة العمل الاسلامي؟

 

بسم الله الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله :

 اسمي طارق مصطفى مرعي لبناني الجنسية من طرابلس الشام مواليد ١٩٧٢ ميلادي متزوج ولي خمسة أطفال حفظهم الله طفلي الأكبر يحفظ القرآن الكريم وهو ابن سبع سنين وهو الآن في الثالثة عشر من عمره وأنا موظف تابع لدار الفتوى في الجمهورية اللبنانية إمام ومدرس ورئيس لجنة مسجد أميرة منقارة أحفظ القرآن بفضل الله منذ خمس وعشرين سنة تقريبا” . . أقوم بتدريس القرآن الكريم والتربية الاسلامية في عدد من المساجد والمعاهد الشرعية قمت بتمثيل لبنان في الأزهر الشريف في مصر مرتين وفي مكة المكرمة مرة واحدة عندي طموح وأمل أن أرسم البسمة على وجوه الناس أجمعين وأحمل في قلبي الحب والخير والرحمة واضعاً نصب عيني قوله تعالى : (وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين) .

 

ما هي ملابسات اعتقالكم وكيف حدث ايقافكم وضمن أي سياق وما هي أهم المحطات التي مررتم بها قبل المحاكمة وبعدها وهل تعرضتم للتعذيب وكيف كانت أيامكم الأولى في قبضة الامن اللبناني؟

 

ﻗﺼﺔ ملآى بالشجون فقد حوكمت ﺑﻨﺎﺀً ﻋﻠﻰ ﺍﻋﺘﺮﺍﻓﺎﺕ ﺗﺤﺖ ﺍﻟﺘﻌﺬﻳب وفي مرحلة الاعتقال والايقاف ، تتجلى ﺧﻄﻮﺭﺓ ما لحق بي من أذى ﻓﻲ الاعترافات المنتزعة بالقوة والقهر وبها ﺘمت ﺇﺩﺍﻧتي اليوم بعد عدة احكام بالبراءة في سابقة خطيرة من نوعها .

 ﻟﻢ ﻳﻈﻬﺮوا ﺃﻣﺎمي ﺃﻱ ﺃﻣﺮ ﻗﻀﺎﺋﻲ، ﺛﻢ ﺻﺪﺭﺕ بحقي ﻣﺬﻛﺮﺓ ﺗﻮﻗﻴﻒ ﻓﻲ 3 ﺗﺸﺮﻳﻦ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ /ﻧﻮﻓﻤﺒﺮ 2008 ﺃﻱ ﺑﻌﺪ 21 ﻳﻮﻣﺎً ﻣﻦ ﺍﻋﺘﻘﺎلي . ﻭﻗﺪ تعرضت ﻟﺴﻮﺀ ﺍﻟﻤﻌﺎﻣﻠﺔ من اللحظة الاولى في اقبية الظلام ،  ﺛﻢ ﺍﻗﺘادوني ﺍﻟﻰ ﺛﻜﻨﺔ ﺍﻟﻘﺒﺔ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﻟﺒﻀﻊ ﺳﺎﻋﺎﺕ ، وبعدها ﻧﻘلت ﺇﻟﻰ ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﺪﻓﺎﻉ ﺣﻴﺚ ﺍﺣﺘﺠﺰت ﻟﻤﺪﺓ ﺃﺳﺒﻮﻉ ﻭﻧﺼﻒ .

 ﻭﺑﻌﺪها تم ﺍﺳﺘﺠﻮﺍبي ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﻗﺎﺿﻲ ﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﺍﻟﻌﺪﻟﻲ، ﻭﺟﻬﺖ لي ﻓﻲ 20 ﺗﺸﺮﻳﻦ ﺍﻷﻭﻝ / ﺃﻛﺘﻮﺑﺮ 2009 ، ﺗﻬﻤﺔ “ﺗﺄﻟﻴﻒ ﻋﺼﺎﺑﺔ ﻣﺴﻠﺤﺔ ﺑﻘﺼﺪ ﺍﻟﻘﻴﺎﻡ ﺑﺄﻋﻤﺎﻝ ﺍﺭﻫﺎﺑﻴﺔ، ﺑﻤﺎ ﻓﻲ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻬﺠﻮﻡ ﺍﻟﺬﻱ ﻭﻗﻊ ﻋﻠﻰ ﺣﺎﻓﻠﺔ ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ ﻓﻲ ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ ﻳﻮﻡ 29 ﺃﻳﻠﻮﻝ / ﺳﺒﺘﻤﺒر 2008، وﻗﺪ كنتُ محتجزا وقتذاك ﻓﻲ ﺛﻜﻨﺔ ﺍﻟﺸﺮﻃﺔ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﻳﺤﺎﻧﻴﺔ

 

كيف كانت أوضاعكم عندما تمت احالتكم للأمن السياسي بعد المرحلة الأولى من التعذيب والتحقيقات؟

 

نقلت ﺇﻟﻰ ﻣﺮﻛﺰ ﻓﺮﻉ ﺍﻟﻤﻌﻠﻮﻣﺎﺕ ﻓﻲ ﺑﻴﺮﻭﺕ ﻗﺒﻞ ﺃﻥ ﻳﺘﻢ ﻧﻘلي ﺇﻟﻰ ﺟﻨﺎﺡ ﻫﺎﺀ ﻓﻲ ﺳﺠﻦ ﺭﻭﻣﻴﺔ ﺍﻟﻤﺮﻛﺰﻱ، ﻭﺍﺧﻴﺮﺍً ﻓﻲ 7 ﺃﻳﺎﺭ / ﻣﺎﻳﻮ 2009 حولوني الى ﻣﺒﻨﻰ ” ﺑﺎﺀ ” ﻓﻲ ﺍﻟﺴﺠﻦ ﺍﻟﻤﺮﻛﺰﻱ، ﺣﻴﺚ ﻻ أﺰﺍﻝ ﻣﺤﺘﺠﺰﺍً ﺣﺘﻰ ﺍﻵﻥ .

 ﺃﺛﻨﺎﺀ ﺍﺣﺘﺠﺎﺯي ﻓﻲ ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﺪﻓﺎﻉ، ﺗﻌﺮضت ﻟﻠﻀﺮﺏ ﺍﻟﻤﺒﺮﺡ ﻭﺍﻟﺘﻌﺬﻳﺐ ، ﺧﻼﻝ ﺍﻟـ 48 ﺳﺎﻋﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ، ﺃﺟﺒﺮت ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻮﻗﻮﻑ ﻓﻲ ﺃﻭﺿﺎﻉ ﻣﺆﻟﻤﺔ، ﻭﻛﺎﻥ ﻻ ﻳﺴﻤﺢ لي ﺑﺘﻨﺎﻭﻝ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﺃﻭ ﺍﻟﺸﺮﺍﺏ ﺃﻭ ﺑﺎﻟﺬﻫﺎﺏ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﺮﺣﺎﺽ، ﻭﺗﻌﺮضت ﻟﻠﻀﺮﺏ ﻋﻠﻰ ﺟﺴﺪي، ﻭﺧﺼﻮﺻﺎً ﻋﻠﻰ ﺭﺃسي . ﻭﺗﻌﺮضت ﺃﻳﻀﺎً ﻟﻺﻫﺎﻧﺔ، ﻭﺗﻢ ﺗﻬﺪﻳﺪي ﺑﺎﻟﺴﻮﺀ اﺗﺠﺎﻩ ﻋﺎﺋﻠتي، ﻭﻧﻈﺮﺍً ﻟﺴﻮﺀ ﺍﻟﺘﻌﺬﻳﺐ، ﺃﻏﻤﻲ ﻋليّ 5 ﻣﺮﺍﺕ ﻓﻲ ﻏﻀﻮﻥ ﺃﺳﺒﻮﻉ ﻭﻧﺼﻒ.

 

هل تغيرت الأوضاع عند ايداعكم بالثكنة العسكرية أم زادت سوءا خلال فترة الاحتجاز القسري؟

 

ﻋﻨﺪﻣﺎ كنت ﻣﺤﺘﺠﺰﺍً ﻓﻲ ﺛﻜﻨﺔ ﺍﻟﺸﺮﻃﺔ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﻳﺤﺎﻧﻴﺔ، ﺗﻌﺮضت ﻟﻠﻀﺮﺏ ﺑﻮﺍﺳﻄﺔ ﻣﻘﺒﺾ ﺍﻟﺒﻨﺎﺩﻕ . . بالاضافة ﻹﻫﺎﻧتي ﻓﻲ ﺩﻳني وهو دأبهم في سائر مراحل التحقيقات مهما تعددت اماكن الاحتجاز . . ﻭعلى سبيل المثال ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺍاﺣﺘﺠﺰت ﻓﻲ ﻓﺮﻉ ﺍﻟﻤﻌﻠﻮﻣﺎﺕ ﻓﻲ ﺑﻴﺮﻭﺕ، ﺗﻌﺮضت ﺃﻳﻀﺎً ﻟﻠﻀﺮﺏ ﻋﻠﻰ ﺻﺪﺭي ﻭﺭﺃسي، ﻟﺪﺭﺟﺔ ﺃﻧني اﻋﺎﻧﻰ ﻣﻦ ﻋﻴني ﻭﺃﻋﺘﻘﺪ ﺃﻧني ﻓﻘﺪت القدرة على البصر بإحدى العينين . ﻭعلقت ﻣﻦ ﻣﻌﺼمي ﻛﺄﺳﻠﻮﺏ ﺗﻌﺬﻳﺐ ﻳﻄﻠﻖ ﻋﻠﻴﻪ ” ﺍﻟﺒﻼﻧﻜﻮ ” ، ﻭﺗﻌﺮضت ﺃﻳﻀﺎً ﺇﻟﻰ ﺃﺳﻠﻮﺏ ﺁﺧﺮ ﻳﺪﻋﻰ “ﺍﻟﻔﺮﻭﺝ .” ﻓﻲ 27 ﻛﺎﻧﻮﻥ ﺃﻭﻝ / ﺩﻳﺴﻤﺒﺮ 2008.

 

هل تم عرضكم على الطبيب اثناء مرحلة الاحتجاز مع ضراوة التعذيب؟

 

 

ﺗﻢ ﻓﺤصي ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﻃﺒﻴﺐ ﻋﺴﻜﺮﻱ، ﻗﺎﻝ لي: أﻧني ﺳﻮﻑ أﺴﺘﻌﻴﺪ ﻧﻈﺮي ﺑﻌﺪ ﻧﺤﻮ ﺳﺘﺔ ﺃﺷﻬﺮ . ﻭﻣﻊ ﺫﻟﻚ، ﺣﺘﻰ ﺍﻵﻥ ﻓﻘﺪَت ﺇﻣﻜﺎﻧﻴﺔ ﺍﻟﺤﺮﺍﻙ باﻟﺠﺰﺀ ﺍﻷﻳﺴﺮ ﻣﻦ ﺟﺴمي، ولاتزال آثار التعذيب ماثلة في الحس والجسد.

 

لماذا يتم تعذيبكم وانتهاك أبسط حقوقكم وتنالون شتى أنواع التعذيب ومن خلال عدة أجهزة؟

 

ﻳﺒﺪﻭ ﺃﻥ ﺍﻟﻐﺮﺽ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﻌﺬﻳﺐ ﻫﻮ ﺇﺟﺒﺎﺭي على ﺍﻻﻋﺘﺮﺍﻑ ﺑﺄﻋﻤﺎﻝ ﺇﺭﻫﺎﺑﻴﺔ ﻟﻢ اﻘﺘﺮﻓﻬﺎ ﺧﺼﻮﺻﺎً ﻭﺃﻧني ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺘﻌﺮﺽ ﻟﻠﺘﻌﺬﻳﺐ تمت عملية تلفيق المحاضر وإجباري على التوقيع عليها دون الاطلاع عليها ، وكل هذا في سياق التجني والظلم الذي أصبح عملاً ممنهجاً في كل ما له صلة بإيقاف اهل السنة والزج بهم في ملفات مفبركة لا تقوم على اساس.

وما ذكر آنفاً هو جزء بسيط من التعذيب الذي تعرضت له في الحقيقة ، وأسأل الله أن يكون ذلك في سبيل الله.

 

هل كان اعتقالكم على خلفية الاعتقالات التي طالت الشباب بعد استهداف فتح الاسلام بالنهر البارد ؟

 

الملفات التي فبركت لنا تعد من ذيول ملف فتح الإسلام إلا أنه تمت تبرئتي من الإنتماء إلى فتح الإسلام عند القاضي غسان عويدات والمعروف باسم ملف نهر البارد ، وما يزال ستة شباب من دعوتنا يحاكمون بدعوى ملف نهر البارد

 

حدثنا عن معاناتكم في سجن رومية وعن كافة الموقوفين الاسلاميين

 

  نحن الأسرى في رومية قسمان :

١- محكومون أحكاماً طائفية حاقدة

٢-موقوفون لسنوات طويلة توقيفاً تعسفياً ظالماً ، وإن تمت المحاكمة فالويل كل الويل كما حصل معنا بانقلابهم بكل وقاحة على براﺀتنا إلى 15 سنة مخالفين القوانين اللبنانية نفسها .

 أضف إلى ذلك أن معظم الأسرى قد تم فبركة العديد من الدعاوى ضدهم وأمام عدد من المحاكم العسكرية والمدنية والعدلية وتم تعقيد ملفاتهم حتى يكاد يستحيل خروجهم من السجن .

الأسرى المسلمون في رومية شباب مثقفون وملتزمون بدينهم وفيهم أكثر من خمسين حافظاً للقرآن الكريم وأصحاب أخلاق وصفات فاضلة

 

لماذا تم الإنقلاب على براﺀة الشيخ الأسير طارق مرعي وما هي الأسباب التي أدت إلى تجرؤ الظالمين على ذلك؟

١-لأنه يقول ربي الله.

٢-لأنه ينتمي إلى الطائفة السنية.

 ٣-لأنه لا يتبع لأي جهة سياسية أو أمنية.

 ٤-لأنه خذل من قبل سياسي وأمنيي وعلماﺀ طائفته من بداية اعتقاله منذ خمس سنوات إلى الآن .

 ٥-لأنه حاز محبة أهله وإخوانه وأبناﺀ مدينته والتخوف من أن يجمع الله به هذه الطائفة.

 ٦-لاتصال رئيس الحكومة نجيب ميقاتي بأهل الشيخ طارق بشكل مباشر وإخبارهم أن القاضي جون فهد بشره ببراﺀة الشيخ طارق وخشية بعض السياسيين أن يقطفها الرئيس ميقاتي.

 ٧-الاحتفال الكبير الذي أعد لاستقبال الشيخ طارق من قبل أبناﺀ مدينته يوم خروجه المتوقع كان أكبر من استقبال أي نائب أو وزير أو مسئول.

 ٨-كلام رئيس هيئة علماﺀ المسلمين في مؤتمر صحفي في دار الفتوى قبل أيام من صدور البراﺀة الخامسة والأخيرة قائلاً: من الذي سيعوض على الشيخ طارق هذه السنوات التي قضاها ظلماً ؟

٩-تخوف القاضي نبيل صاري ومن خلفه من الأمنيين الذين افتروا على الشيخ طارق وفبركوا له التهم الكاذبة من ملاحقتهم قضائياً وأمام المراجع المختصة وفضحهم أمام العالم وخاصة بعد صدور أربع براﺀات بحقه ! ووعد جون فهد له بأنه سيكون في العيد في بيته مع أهله وأولاده.

١٠-تدخل أطراف داخلية وخارجية لمنع خروج الشيخ طارق من السجن.

١١- التخوف من خروج الشيخ طارق وإخباره العالم وجمعيات حقوق الإنسان عن المعتقلات وأقبية التعذيب السرية والمسالخ البشرية للأسرى الإسلاميين في لبنان.

12-كذب الدولة في ادعائها محاربة التطرف وإنما هي في الحقيقة تحارب الإسلام ونقسم بالله على ذلك فالشيخ طارق كان رمزاً للوسطية والمحبة والسلام.

 هذه بعض الأسباب وما خفي كان أعظم ونحن نقول حسبنا الله ونعم الوكيل

 

برأيكم ما هي الاسباب التي حملت الاعلام اللبناني على شن حملته الشعواء على معتقلي سجن رومية من الاسلاميين وكيف ترون قراءة الموقف؟

 

وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة طائفية ومأجورة وحاقدة على أهل السنة وهي تتبع لجهات مشبوهة وقذرة تعمل على محاربة الإسلام والأخلاق والقيم الإنسانية ولا تترك سبيلاً إلى الفتنة إلا وتبادر إليه خصوصاً ضد الأسرى المسلمين في سجن رومية.

 

ماهي كلمتكم التي توجهونها للعلماء بصفتكم داعية الى الله واماماً ومدرساً

 

إخواني العلماء الكرام أصحاب الفضيلة والسماحة (( صمتكم يقتلنا )) (( صمتكم يذبحنا )) .

لقد مكثنا في السجن ظلماً وجوراً لسنوات طوال بينما يخرج العملاء الخونة في أشهر قليلة كالفاتحين الأبطال ، والسبب صمتكم نعم صمتكم .

ضاعت حقوق أهل السنة في كل المجالات والسبب صمتكم نعم صمتكم .

واليوم تراق الدماء الزكية الطاهرة على ثرى فيحائنا الغالية ليل نهار ، والسبب صمتكم نعم صمتكم .

 كل ذلك وأنتم لا تحركون ساكناً ما خلا بعض اللقاءات الخجولة والمشبوهة ، ألا تخافون قول الله تعالى : (وقفوهم إنهم مسؤولون) .

هل ما زلتم تشكون أن صمتكم يقتلنا ويذبحنا !!

وليس يصلح في الأذهان شيء إذا احتاج النهار إلى دليل

وأخيراً أدعوكم دعوة الصادق المحب أن تخلعوا من قلوبكم الوهن وأن تبينوا للناس ما نزل إليهم من ربهم وأن تحملوا راية التوحيد بقوة فالبشرية جمعاء تنتظر هذه الرحمة الإلهية وهذا النور الرباني (وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين).

 

كلمة أخيرة للأمة الاسلامية وانتم في محنة الاعتقال والأسر

 

السلام عليك يا أمتي الجريحة قال الله تعالى : ” وإن استنصروكم في الدين فعليكم النصر “.

وقال النبي صلى الله عليه وسلم : فكوا العاني ” أي الأسير ” .

 بأية مرارة ظلم وقهر نحن الأسرى نصبحك يا أمتي الحبيبة .

كفى بك داﺀ أن ترى الموت شافيا  * * * وحسب المنايا أن يكن أمانيا

تمنيتها لما تمنيت أن ترى  * * *  صديقاً فأعيا أو عدواً مداجيا  

صباحنا ﺻﺒﺎﺡ ﺍﻟﻘﻬﺮ والمرارة والألم فنحن الأسرى لم يتذكرنا احد ، ولم يعمل لفكاكنا بجد أحد ! فوااااااااااااااااااإسلاماااااااااااه . . ووااااااااااامحمداااااه صلى الله عليه وسلم .

 إﻧﻪ ليحزننا أﻥ نمنع ﺍﻟﺨﺮﻭﺝ ﻣﻦ معتقل الحقد الأسود رومية ﻭنحن معتقلون ﻓﻴﻪ ﺑﻼ ﺫﻧﺐ ﺍﻭ ﺟﺮﻳﺮﺓ إلا أننا مسلمون لله وموحدون .

تركونا في معتقل رومية ﻇﻠﻤﺎً ﻭﻋﺪﻭﺍﻧﺎً وانقلبوا على براﺀتنا عياناً جهاراً ، فقد خان القضاة ﻗﺴﻢ العدالة الذي أدلوا به ، وافتروا علينا وانقلبوا على براﺀتنا ، ونكلوا بنا أيما تنكيل ، ولكن للأسف لم نسمع لأهل التوحيد صوتاً ولا لشرفاﺀ البلد وأحراره همساً ، وتركنا الظالمون في أقبية التعذيب والمعتقلات نتجرع ألوان العذاب ونعاني لوعة الفراق وألم البعاد عن أهلنا وأبنائنا ، كما جاؤوا بدم كذب وفبركوا لنا ملفات كاذبة وتهماً معلبة ومستوردة .

وهكذا مضى الجلادون يقهقهون في عربداتهم الطائفية والفتنوية ويرقصون على أشلائنا يغنون أﻏﻨﻴﺔ ﺍﻟﺴﺨﺮﻳﺔ ﻭﺍﻻﺳﺘﻬﺰﺍﺀ بأمة محمد صلى الله عليه وسلم وبكل قيم العدالة والإنسانية.

فواااااااااااااااااااااااااااإسلاماااااااااااااااه

 صباحنا نحن الأسرى ﻗﻬﺮ ﺑﻼ أﻟﻮﺍﻥ إلا ما اسود منها في وطن ﻛﻞ ﻣﺎ ﻓﻴﻪ ﻣﻌﺘﻘﻼﺕ وظلم وظلام.

تم الحوار بفضل الله . .

من أقوال الشيخ السجين : ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺍﻷﺳﻴﺮ ﻃﺎﺭﻕ ﻣﺮﻋﻲ
ﻣﻦ ﺃﻗﻮﺍﻝ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺍﻷﺳﻴﺮ ﻃﺎﺭﻕ ﻣﺮﻋﻲ :
ﺳﺄﺻﺒﺮ ﻭﻏﻴﺮ ﺍﻟﺼﺒﺮ ﻟﺠﺮﻭﺣﻲ ﻻ ﻳﺪﺍﻭﻳﻨﻲ ، ﻭﺃﺻﺒﺢ ﻭﺃﻣﺴﻲ ﻭﺩﻣﻌﻲ ﻭﻗﻠﺒﻲ ﻋﻠﻰ ﺩﻳﻨﻲ ، ﻭﺭﺑﻲ ﺃﺳﺄﻝ ﺍﻟﺮﺃﻓﺔ ﺑﺤﺎﻟﻲ ﻭﻳﺮﺣﻢ ﺃﻧﻴﻨﻲ ، ﻭﺃﺧﺮﺝ ﻣﻦ ﺳﺠﻦ ﺭﻭﻣﻴﺔ ﻭﺑﺎﻷﺣﻀﺎﻥ ﺃﻣﻲ ﺗﻼﻗﻴﻨﻲ ، ﻭﺃﺭﻯ ﺇﺧﻮﺍﻧﻲ ﺍﻷﺳﺮﻯ ﺃﺣﺮﺍﺭﺍ ” ﻳﺎ ﻣﻨﻰ ﻋﻴﻨﻲ ، ﺃﺳﻮﺩ ﺍﻟﺸﺮﻯ ﻋﺸﺮﺓ ﻣﻨﻬﻢ ﺑﺎﻟﻤﻼﻳﻴﻨﻲ ، ﺣﺐ ﺍﻷﺳﺮﻯ ﻣﻦ ﻋﺮﺏ ﻭﻋﺠﻢ ﻳﺠﺮﻱ ﻓﻲ ﺷﺮﺍﻳﻴﻨﻲ ، ﺣﻴﺎ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﺳﺮﻯ ﻟﺒﻨﺎﻥ ﻭﺳﻮﺭﻳﺎ ﻭﺃﻟﻒ ﻗﺒﻠﺔ ﻋﻠﻰ ﺟﺒﻴﻦ ﺍﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻲ.

من الجدير بالذكر وحسب تقارير حقوقية فإن سجن رومية خاصة والسجون اللبنانية عامة بحالة مزرية، حيث أن الجميع بات يعرف أن سجون لبنان تشبه كل شيء الا السجون، سجون لا تصلح للحيوانات فكيف لبني البشر، وتزداد حالات الوفيات داخل هذه السجون وتنتشر فيها امراض السل والايدز والسرطان، وتفتقر الى الرعاية الصحية والنفسية والاجتماعية، حتى ان الطبيب المداوم في سجن رومية هو طبيب اسنان!
لقد أصبحت السجون اللبنانية مقابر للاحياء ، وأصبح سجن رومية هو نموذج للتعذيب ففي سجن رومية الانتهاك الفادح لأبسط مبادئ حقوق الانسان، أو ليس لبنان في مقدمة الدستور يعتبر المواثيق الدولية جزءا من قانونه الوطني وبالتالي فان لبنان ملزم دستورياً ومعنوياً وإنسانياً بتطبيق القواعد الدنيا لمعاملة السجناء ووقف التعذيب وتوفير الرعاية الصحية والاجتماعية والمهنية للسجناء.

وفي الأخير : فإن المرصد الإعلامي الإسلامي يدين ويستنكر الانتهاكات الصارخة لأبسط قواعد حقوق الإنسان للشيخ السجين طارق مصطفي مرعي الذي يكابد في سجن رومية شديد القسوة شتى أنواع القهر والمعاناة ومن معاملات تخلو من أبسط الأخلاقيات الإنسانية ، كما أنه محروم من الرعاية الصحية التي يحتاجها حيث تنعدم بالسجن الرعاية الصحية . . وهو أمر يشكل انتهاكاً صارخاً في حقه في التطبيب، وتُعتبر الممارسات بحقه من العقوبات القاسية واللاإنسانية والمهينة المحظورة . . فهذه الانتهاكات والممارسات تحول لبنان إلى مقبرة لحقوق الإنسان.

ويناشد المرصد الإعلامي الإسلامي كافة المنظمات الحقوقية والمنظمات الدولية والإقليمية والمحلية أن تتدخل من أجل وقف الممارسات التعسفية والانتهاكات الصارخة لأبسط قواعد حقوق الإنسان وكشف ما يدور في سجن رومية التي تمارس فيها أبشع صور الانتهاك بحقوق الانسان، علي مرأى ومسمع العالم في ظل صمت رهيب . . حيث أن السجناء والمعتقلين يعانون ظروف سيئة للغاية وينتظرون التصفية بعد انتظار وتعذيب لسنين، ويتعرض السجناء لسوء المعاملة القاسية واللا إنسانية والمهينة ، من العار أن نصمت عن هذه الممارسات والجرائم التي ترتكب بحق الإنسانية .

المرصد الإعلامي الإسلامي

الخميس 4 محرم 1435 هـ الموافق 7 نوفمبر 2013م

صرخة من السجناء الاسلاميين في سجن رومية بلبنان

prisoner romiaصرخة من السجناء الاسلاميين في سجن رومية بلبنان

شبكة المرصد الإخبارية

في بيان يحمل صرخة من ﺍﻟﻤﻮﻗﻮﻓﻴﻦ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﻴﻦ ﻓﻲ ﺳﺠﻦ ﺭﻭﻣﻴﺔ بلبنان وصل إلى شبكة المرصد الإخبارية فيما يلي نصه:

هام وعاجل : ﺑﻴﺎﻥ ﺻﺎﺩﺭ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﻮﻗﻮﻓﻴﻦ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﻴﻦ ﻓﻲ ﺳﺠﻦ ﺭﻭﻣﻴﺔ بلبنان

ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﻛﻞ ﺣﺎﻝ ﻭﻓﻲ ﻛﻞ ﺣﻴﻦ ، ﻧﺼﻴﺮ ﺍﻷﺳﺮﻯ ﺍﻟﻤﺴﺘﻀﻌﻔﻴﻦ ، ﻭﻗﺎﻫﺮ ﺍﻟﺠﺒﺎﺑﺮﺓ ﺍﻟﻤﺘﻜﺒﺮﻳﻦ ، ﻭﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﻣﺤﻤﺪ ﺭﺳﻮﻟﻪ ﺍﻷﻣﻴﻦ ، ﺧﻴﺮ ﺍﻟﻮﺭﻯ ﻭﺳﻴﺪ ﺍﻟﻤﺘﻘﺪﻣﻴﻦ ﻭﺍﻟﻤﺘﺄﺧﺮﻳﻦ ، ﻭﻋﻠﻰ ﺁﻟﻪ ﻭﺻﺤﺒﻪ ﺍﻟﻤﺘﻘﻴﻦ .

ﻭﺑﻌﺪ : ﺍﺳﺘﻜﻤﺎﻻً ﻟﺴﻠﺴﻠﺔ ﺍﻟﺼﺮﺧﺎﺕ ﻣﻦ ﻗِﺒَﻞِ ﺍﻷﺳﺮﻯ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﻴﻦ ﻓﻲ ﺳﺠﻦ ﺭﻭﻣﻴﺔ – ﻭﻻﺕ ﺳﺎﻣﻊ ﻭﻻ ﻣﺠﻴﺐ – ﻭﺗﺘﻤﺔ ﻟﺠﻤﻠﺔ ﺍﻟﻨﺪﺍﺀﺍﺕ – ﻭﻣﺎ ﻣﻦ ﻣﺼﻎ ﻭﻻ ﻣﺼﺮﺥ – ﻧﻄﻠﻖ ﻫﺬﺓ ﺍﻟﺼﻴﺤﺔ ﻋﻠﻬﺎ ﺗﺠﺪ ﻟﻬﺎ ﺃﺫﻧﺎً ﻭﺍﻋﻴﺔ ﺃﻭ ﺗﻘﻊ ﻣﻮﻗﻌﺎً ﻋﻨﺪ ﻣﻦ ﻻ ﺯﺍﻟﺖ ﻟﺪﻳﻬﻢ ﻧﺨﻮﺓ ﺍﻟﻤﻌﺘﺼﻢ .

ﻓﺈﻧﺎ ﻻ ﻧﺪﺭﻱ ﻣﻦ ﺃﻳﻦ ﻧﺒﺪﺃ ﻭﻣﺎﺫﺍ ﻧﻘﻮﻝ ﺃﻭ ﻣﺎﺫﺍ ﻧﺬﺭ ، ﻓﻌﻦ ﺣﺠﻢ ﺍﻟﻤﻌﺎﻧﺎﺓ ﻃﻮﺍﻝ ﺳﻨﻮﺍﺕ ﺳﺖ ﺣﺪﺙ ﻭﻻ ﺣﺮﺝ ، ﻓﻤﻦ ﺣﺒﺲ ﺍﻧﻔﺮﺍﺩﻱ ﻷﺳﺎﺑﻴﻊ ﻭﺷﻬﻮﺭ ، ﺇﻟﻰ ﺟﻠﺪ ﺑﺎﻟﺴﻴﺎﻁ ﻭﺿﺮﺏ ﺑﺎﻟﻌﺼﻲ ﻭﺍﻟﻬﺮﺍﻭﺍﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﻐﺮﻑ ﺍﻟﻤﻈﻠﻤﺔ ، ﻭﺍﻷﻗﺒﻴﺔ ﺍﻟﻌﻔﻨﺔ ﻭﺑﺪﻝ ﺃﻥ ﻳﺪﺧﻞ ﻟﺒﻨﺎﻥ ﻣﻮﺳﻮﻋﺔ ﻏﻴﻨﻴﺲ ﻋﺒﺮ ﺑﻮﺍﺑﺔ ﺍﻟﺤﻤﺺ ﻭﺍﻟﺘﺒﻮﻟﺔ ، ﻛﺎﻥ ﺍﻷﺟﺪﺭ ﺃﻥ ﻳﺪﺧﻠﻬﺎ ﻋﺒﺮ ﺃﻃﻮﻝ ﻣﺪﺓ ﺗﻮﻗﻴﻒ ﻟﻤﺴﺠﻮﻧﻴﻪ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﻴﻦ .

ﺃﻣﺎ ﺍﻟﻈﻠﻢ ﺍﻟﺤﺎﺻﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺤﺎﻛﻤﺎﺕ ﻓﻼ ﻳﻮﺿﻊ ﻓﻲ ﻣﻴﺰﺍﻥ ، ﻭﻻ ﻳﺤﺘﻤﻠﻪ ﻋﻘﻞ ﺇﻧﺴﺎﻥ ، ﻛﻤﺎ ﺣﺼﻞ ﻓﻲ ﻣﺎ ﻳﻌﺮﻑ ﺑﺎﻟﻤﻠﻒ ﺍﻟﻤﻔﺒﺮﻙ( ﺍﻟﺘﻞ ﻭﺍﻟﺒﺤﺼﺎﺹ ) ﻭﺍﻻﻧﻘﻼﺏ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺒﺮﺍﺀﺓ ﺍﻟﻰ ﺧﻤﺲ ﻋﺸﺮ ﺳﻨﺔ، ﻭﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺳﻤﻊ ﻛﻤﻦ ﺭﺃﻯ .

ﺃﻣﺎ ﻋﻦ ﺩﻭﺭ ﺍﻹﻋﻼﻡ ﺍﻟﻘﺬﺭ ﻓﺬﺍﻙ ﺣﺪﻳﺚ ﺫﻭ ﻏﺼﺺ ، ﻓﻤﻦ ﺣﻤﻠﺔ ﺗﺸﻮﻳﻪ ﺇﻟﻰ ﺃﺧﺘﻬﺎ ، ﺩﻭﻥ ﻓﺎﺭﻕ ﺯﻣﻨﻲ ، ﻭﻣﻦ ﺣﻔﻠﺔ ﺷﻮﺍﺀ ﻟﻠﻤﻌﺬﺑﻴﻦ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﻴﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﺠﻮﻥ ﺇﻟﻰ ﻏﻴﺮﻫﺎ ، ﻭﻫﻜﺬﺍ ﺩﻭﺍﻟﻴﻚ ، ﻭﻣﺎ ﻣﻦ ﺭﺍﺩﻉ ﻣﻦ ﺿﻤﻴﺮ، ﺃﻭ ﻭﺍﺯﻉ ﻣﻦ ﺑﻘﻴﺔ ﺇﺣﺴﺎﺱ ، ﻭﻣﺎ ﻫﺬﺓ ﺍﻟﺤﻤﻠﺔ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻘﻮﺩﻫﺎ ﻗﻨﺎﺓ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪ ﻭﺃﺧﻮﺍﺗﻬﺎ ﺇﻻ ﺗﻜﻤﻠﺔ ﻟﺴﻠﺴﻠﺔ ﺍﻟﺘﺰﻳﻴﻒ ﻭﺍﻟﺘﺰﻭﻳﺮ ، ﻓﻜﻞ ﺍﻟﺪﻋﺎﻭﻯ ﺃﻥ ﺍﻟﺴﺠﻨﺎﺀ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﻴﻦ ﻓﻲ ﺭﻭﻣﻴﺔ ﻳﺮﻓﻀﻮﻥ ﺍﻟﺘﻔﺘﻴﺶ ﺃﻭ ﺃﻧﻬﻢ ﻳﻤﻠﻜﻮﻥ ﺃﺳﻠﺤﺔ ﻭﻣﺘﻔﺠﺮﺍﺕ ﺃﻭ ﻳَﻘﺘﻠﻮﻥ ﻭﻳُﻌﺬﺑﻮﻥ ﻏﻴﺮﻫﻢ ﻣﺎ ﻫﻲ ﺇﻻ ﻧﻔﺜﺔ ﻣﻦ ﻧﻔﺜﺎﺕ ﺇﺑﻠﻴﺲ.

ﻭﻛﺎﻥ ﺍﻟﻤﻀﺤﻚ ﺍﻟﻤﺒﻜﻲ ﺗﻬﻤﺔ ﺃﻧﺎ ﻧﻘﻮﺩ ﺍﻟﺠﺒﻬﺎﺕ ﻓﻲ ﺳﻮﺭﻳﺎ ﻭﻧﻨﺴﻖ ﻟﻠﻤﻘﺎﺗﻠﻴﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﺮﻕ ﻭﺍﻟﻐﺮﺏ ، ﺇﻟﻰ ﺁﺧﺮ ﻻﺋﺤﺔ ﺍﻟﻜﺬﺏ ﻭﺍﻟﺪﺟﻞ ﻫﻲ ﻣﺤﺾ ﺍﻓﺘﺮﺍﺀ ﻭﺗﻬﻮﻳﻞ ﻭﺗﻬﻮﻳﺶ ﻗﺪ ﻳﻜﻮﻥ ﺗﺤﻀﻴﺮﺍً ﻷﻣﺮ ﻋﻈﻴﻢ ، ﻭﺇﻻ ﻓﻜﻞ ﻣﻦ ﺯﺍﺭ ﺭﻭﻣﻴﺔ ﻳﻌﻠﻢ ﺃﻧﻪ ﻻ ﺗﻤﺮ ﻧﻤﻠﺔ ﺩﻭﻥ ﺃﻥ ﺗﻔﺘﺶ ، ﻭﻛﺎﻣﻴﺮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺮﺍﻗﺒﺔ ﻓﻲ ﻣﻜﺎﻥ .

ﻭﻟﻜﻦ ﻟﻠﺴﺎﺋﻞ ﺃﻥ ﻳﺴﺄﻝ ﻣﺎ ﺍﻟﻬﺪﻑ ﻣﻦ ﻫﺬﺓ ﺍﻟﺤﻤﻠﺔ ﺍﻟﻀﺎﺭﻳﺔ ، ﺃﻫﻮ ﺍﻟﺘﻐﻄﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺗﻔﺠيرﺍﺕ ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ ﺍﻟﺘﻲ ﺑﺪﺃﺕ ﺧﻴﻮﻃﻬﺎ ﺗﺘﻜﺸﻒ ﻋﻦ ﺣﺠﻢ ﺍﻟﺤﻘﺪ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﻜﻨﻪ ﺍﻟﺼﺪﻭﺭ؟ ، ﺃﻡ ﻫﻮ ﻟﺬﺭ ﺍﻟﺮﻣﺎﺩ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﻴﻮﻥ ﻭﻟﻔﺖ ﺍﻷﻧﻈﺎﺭ ﻋﻦ ﻋﻤﻞ ﻳﺤﻀﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﻮﺍﻟﻴﺲ؟ ، ﺃﻡ ﺃﻥ ﻭﺭﺍﺀ ﺍﻷﻛﻤﺔ ﻣﺎ ﻭﺭﺍﺀﻫﺎ؟ .

 ﺍﻟﻠﻬﻢ ﻫﺬﺓ ﺣﺎﻟﻨﺎ ﻻ ﺗﺨﻔﻰ ﻋﻠﻴﻚ ، ﻭﺃﻧﺖ ﺗﻌﻠﻢ ﻣﺎ ﺗﻜﻨﻪ ﺍﻟﺼﺪﻭﺭ ، ﻭﻣﺎ ﺗﺨﻔﻴﻪ ﺍﻟﻀﻤﺎﺋﺮ ،

 ﻓﺈﻥ ﺧﺬﻟﻨﺎ ﺃﻫﻠﻮﻧﺎ ﻓﺄﻧﺖ ﻋﻠﻰ ﻧﺼﺮﻧﺎ ﻗﺪﻳﺮ ، ﻻ ﺇﻟﻪ ﺇﻻ ﺃﻧﺖ ﺳﺒﺤﺎﻧﻚ ﺇﻧﺎ ﻛﻨﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻈﺎﻟﻤﻴﻦ .

ﺍﻷﺳﺮﻯ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﻮﻥ ﻓﻲ ﺳﺠﻦ ﺭﻭﻣﻴﺔ

المرصد الإعلامي الإسلامي

الاثنين 30 ذو الحجة 1434هـ الموافق 4 نوفمبر 2013م

 

هذا هو البيان الثاني والصرخة المدوية الثانية بعد ايام من نشر المرصد الإعلامي الأغسلامي للصرخة الأولي التالية:

صرخة الأسير العاني من سجن رومية . . إلى كل مسلم غيور على دينه

نداء إلى كافة منظمات حقوق الإنسان

حيث أنه من المرتكزات الأساسيّة التي من أجلها أسّس المرصد الإعلامي الإسلامي نصرة المستضعفين وإحقاق الحق حيث كان ، نستهل بحديث النبي صلى الله عليه وسلم : ” ما من امرئ یخذل مسلماً فی موضع تنتهك فیه حرمته وینتقص فیه من عرضه الا خذله الله فی موطن یحب فیه نصرته ، وما من امرئ ينصر مسلماً فی موضع ینتقص فیه من عرضه وینتهك فیه من حرمته الا نصره الله فی موطن یحب نصرته “.

ولقد وصلتنا في المرصد الإعلامي الإسلامي بياناً من سراديب سجن رومية اللبناني صرخة الأسير العاني من سجن رومية . . إلى كل مسلم غيور على دينه . . يصرخون لما يعانونه خلف أسوار السجن من معاناة شديدة ، وتكال لهم التهم الباطلة ليتم التضييق عليهم ولا بواكي لهم . .

من الجدير بالذكر أن المرصد الإعلامي الإسلامي من خلال متابعته لقضايا وملفات السجناء والمعتقلين بسجن رومية وجد أن هناك انتهاكات صارخة لأبسط قواعد حقوق الإنسان ، كما أنه يرى أن هذه الملفات حساسة ويجب حلها في أسرع قت ممكن ، لما لهذا الملف من ابعاد انسانية وأمنية واجتماعية وحتى لا تتفاقم الأوضاع .

هذا الظلم الواقع على الاسلاميين يجب ان ينتهي . . ويجب العمل على انهاء المأساة الانسانية والمهزلة القضائية والقانونية بحق السجناء والمعتقلين، حيث أن كثير من المحاكمات تفتقد لأدني معايير العدالة وتتضمن العديد من الانتهاكات.

وفيما يلي نص بيان السجناء الاسلاميين بسجن رومية اللبناني والذي حصلت شبكة المرصد الإخبارية على نسخة منه :

 

بسم الله الرحمن الرحيم

صرخة الأسير العاني من سجن رومية . . إلى كل مسلم غيور على دينه

قال تعالى (وان استنصروكم في الدين فعليكم النصر)

ايها المسلمون :

ان الأسرى في سجن رومية يعانون معاناة شديدة بداية من خذلان اهاليهم في لبنان وتخليهم عنهم في ظل الظروف التي يتحكم فيها حزب اللات في مفاصل الدولة في لبنان ويستحكم في كل  شيء  بدواليب الدولة حتى اصبح هو الدولة، وها نحن بين أيديهم نعاني أيضاً من تسلط الاعلام المأجور الذي يساند الظلم الواقع بنا فتارة يتهمونا بحيازة المتفجرات والأحزمة الناسفة داخل السجن وتارة أخرى باتهامات مجانية بقتل سجناء شنقا بزعمهم انهم وشوا بنا وتارات بالتخطيط لعملية هروب جماعية . . ومرات بتوجيه اتهام لنا بإدارة عمليات جبهة النصرة وتهريب المقاتلين والسلاح الى سوريا . . وكل هذه التهم الباطلة غرضها كسب الرأي العام لتبرير ما يحاك لنا ، وما يراد بنا من مكر بالليل والنهار ومنه تدبير مؤامرة لمداهمة السجن ووضعنا في غرف انفرادية واهانتنا وحلق لحانا وتدنيس كتاب الله عز وجل كما حصل سابقا واراقة دمائنا المستباحة في سوق المكر والدجل ، وحتى يتم وضعنا بأقبية تظاهي القمامة والزبالة ارضاء لحزب الرافضة . . وان هذا لغيض من فيض سرى.

ايها المسلمون:

اليوم نستصرخكم للاضطلاع بدوركم بل نناشدكم ونذكركم بالوقوف على حكم الشرع اتجاه نصرة المسلم لاخيه ما نصطلي تحت وهجه وناره وتلبية حتى لا يكون انتمائكم للاسلام شكلياً وصورياً ومجرد حبر على ورق وهمهمات وطقطقات بالمسابح.

ان ما هو مطلوب منكم نصرة كاملة طاعة لله واستجابة لرسوله ونصرة للمستضعفين الابرياء من ابنائكم . . فما ﻣﻦ ﺍﻣﺮﻱﺀ ﺧﺬﻝ ﻣﺴﻠﻤﺎً ﻓﻲ ﻣﻮﻃﻦ ﻳﻨﺘﻬﻚ ﻓﻴﻪ ﺣﺮﻣﺘﻪ ﺇﻻ ﺧﺬﻟﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻲ ﻣﻮﻃﻦ ﻳﺤﺐ ﻓﻴﻪ ﻧﺼﺮﺗﻪ ذي صرخة العاني من سراديب العتمة.

صرخات  الاسرى من سجن رومية:

من أجل لا اله الا الله نستصرخكم يا ابناء جلدتنا فهل من مجيب ؟؟

اجيبونا بالله عليكم ايسركم ان تقرؤا قوله تعالى “وان استنصروكم في الدين فعليكم النصر” ثم تغمضون أعينكم عنا؟؟

اجيبونا بالله عليكم أيسركم ان تقرئوا في الحديث الشريف فكوا العاني ثم تديرون لنا ظهوركم؟؟

اجيبونا بالله عليكم ايسركم ان يقبع اخوانكم خلف القضبان ظلماً وعدوانا دون ان تنصروهم وتخلصوهم من ايدي الكفار؟؟

اجيبونا بالله عليكم ايسركم ان نشهد عليكم يوم القيامة امام الله نقول : يا رب اسرنا في سبيلك فاستنصرنا هؤلاء فخذلونا؟؟

اجيبونا بالله عليكم . .

اللهم فاشهد اننا استنصرناهم فلم يجيبونا!!!

اللهم فك قيد اسرانا واسرى المسلمين واخرجنا من بين ايديهم سالمين غانمين. .

اللهم اليك نشكوا ضعفنا وقلة حيلتنا وهواننا على الناس . .

اللهم انا قد بلغنا اللهم فاشهد

الأسرى الاسلاميين بسجن رومية

في ظل الهجمة الشرسة التي تشنها وسائل الاعلام اللبنانية مؤخراً بكل طاقتها لتهيئة الرأي العام اللبناني لكارثة تدفع للتدخل بالقوة لمداهمة سجن رومية بعد ان ضخمت وهولت كل ما له صلة بالسجن الذي يقبع بين جوانحه العشرات من معتقلي التيار الاسلامي واسرى فتح الاسلام .

 ما نقلته وسائل الاعلام يمرر وجهة نظر آحادية من السلطة التي سعت لشيطنة المعتقلين وابرازهم على انهم دولة داخل الدولة . . ويأتي هذا البيان من خلف الأسوار من العتمة والتي يسميها معتقلو سجن رومية سراديب الشيطان .

في هذا البيان الذي سرب من السجن ذائع الصيت والذي تشرف عليه جموع من العساكر وهم خليط من الطائفتين المارونية والشيعية مما يرسخ البعد الطائفي للتعاطي مع ملف المعتقلين الذين طالت معاناتهم وآلامهم في سجن رومية . . يروي البيان بعض جوانب من رد الشبهات والأكاذيب . . والبيان يوجه رسالة استنصار للمسلمين بعد ان شملهم التضييق واطبقت عليهم المؤامرة من كل جوانبها ، ويكشف عن حجم معاناتهم من خلال تدخل حزب الله في إدارة السجن .

وفي الأخير : يدين المرصد الإعلامي الإسلامي ويستنكر التعامل بطائفية مع السجناء الإسلاميين في سجن رومية ويناشد السلطات اللبنانية رفع الظلم عنهم والعمل على إنهاء مأساة السجناء والمعتقلين بالسجن ، والعمل على إبعاد أي مسئول يتعامل بطائفية مع السجناء .

ويهيب المرصد الإعلامي الإسلامي بالسلطات اللبنانية عامة وإدارة سجن رومية خاصة احترام آدمية المواطن اللبناني وأن لا تنتهك أبسط قواعد حقوق الإنسان حتى وإن كان سجيناً  . . فلا ينبغي الاستمرار في الممارسات اللا إنسانية بحق السجناء والمعتقلين الإسلاميين بل عليكم احترام آدميتهم وتوفير الرعاية الصحية والظروف الملائمة لحياة البشر.

ويناشد المرصد الإعلامي الإسلامي كافة هيئات ومنظمات المجتمع المدني ومنظمات حقوق الإنسان المحلية والإقليمية والدولية التدخل من أجل وقف الانتهاكات الصارخة والممارسات التعسفية اللا إنسانية بحق السجناء الإسلاميين في سجن رومية اللبناني .

المرصد الإعلامي الإسلامي

الأحد 29 ذو الحجة 1434هـ الموافق 3 نوفمبر 2013م

صرخة الأسير العاني من سجن رومية . . إلى كل مسلم غيور على دينه . . نداء إلى كافة منظمات حقوق الإنسان

lebanon aser romiaصرخة الأسير العاني من سجن رومية . . إلى كل مسلم غيور على دينه

نداء إلى كافة منظمات حقوق الإنسان

حيث أنه من المرتكزات الأساسيّة التي من أجلها أسّس المرصد الإعلامي الإسلامي نصرة المستضعفين وإحقاق الحق حيث كان ، نستهل بحديث النبي صلى الله عليه وسلم : ” ما من امرئ یخذل مسلماً فی موضع تنتهك فیه حرمته وینتقص فیه من عرضه الا خذله الله فی موطن یحب فیه نصرته ، وما من امرئ ينصر مسلماً فی موضع ینتقص فیه من عرضه وینتهك فیه من حرمته الا نصره الله فی موطن یحب نصرته “.

ولقد وصلتنا في المرصد الإعلامي الإسلامي بياناً من سراديب سجن رومية اللبناني صرخة الأسير العاني من سجن رومية . . إلى كل مسلم غيور على دينه . . يصرخون لما يعانونه خلف أسوار السجن من معاناة شديدة ، وتكال لهم التهم الباطلة ليتم التضييق عليهم ولا بواكي لهم . .

من الجدير بالذكر أن المرصد الإعلامي الإسلامي من خلال متابعته لقضايا وملفات السجناء والمعتقلين بسجن رومية وجد أن هناك انتهاكات صارخة لأبسط قواعد حقوق الإنسان ، كما أنه يرى أن هذه الملفات حساسة ويجب حلها في أسرع قت ممكن ، لما لهذا الملف من ابعاد انسانية وأمنية واجتماعية وحتى لا تتفاقم الأوضاع .

هذا الظلم الواقع على الاسلاميين يجب ان ينتهي . . ويجب العمل على انهاء المأساة الانسانية والمهزلة القضائية والقانونية بحق السجناء والمعتقلين، حيث أن كثير من المحاكمات تفتقد لأدني معايير العدالة وتتضمن العديد من الانتهاكات.

وفيما يلي نص بيان السجناء الاسلاميين بسجن رومية اللبناني والذي حصلت شبكة المرصد الإخبارية على نسخة منه :

 

بسم الله الرحمن الرحيم

صرخة الأسير العاني من سجن رومية . . إلى كل مسلم غيور على دينه

قال تعالى (وان استنصروكم في الدين فعليكم النصر)

ايها المسلمون :

ان الأسرى في سجن رومية يعانون معاناة شديدة بداية من خذلان اهاليهم في لبنان وتخليهم عنهم في ظل الظروف التي يتحكم فيها حزب اللات في مفاصل الدولة في لبنان ويستحكم في كل  شيء  بدواليب الدولة حتى اصبح هو الدولة، وها نحن بين أيديهم نعاني أيضاً من تسلط الاعلام المأجور الذي يساند الظلم الواقع بنا فتارة يتهمونا بحيازة المتفجرات والأحزمة الناسفة داخل السجن وتارة أخرى باتهامات مجانية بقتل سجناء شنقا بزعمهم انهم وشوا بنا وتارات بالتخطيط لعملية هروب جماعية . . ومرات بتوجيه اتهام لنا بإدارة عمليات جبهة النصرة وتهريب المقاتلين والسلاح الى سوريا . . وكل هذه التهم الباطلة غرضها كسب الرأي العام لتبرير ما يحاك لنا ، وما يراد بنا من مكر بالليل والنهار ومنه تدبير مؤامرة لمداهمة السجن ووضعنا في غرف انفرادية واهانتنا وحلق لحانا وتدنيس كتاب الله عز وجل كما حصل سابقا واراقة دمائنا المستباحة في سوق المكر والدجل ، وحتى يتم وضعنا بأقبية تظاهي القمامة والزبالة ارضاء لحزب الرافضة . . وان هذا لغيض من فيض سرى.

ايها المسلمون:

اليوم نستصرخكم للاضطلاع بدوركم بل نناشدكم ونذكركم بالوقوف على حكم الشرع اتجاه نصرة المسلم لاخيه ما نصطلي تحت وهجه وناره وتلبية حتى لا يكون انتمائكم للاسلام شكلياً وصورياً ومجرد حبر على ورق وهمهمات وطقطقات بالمسابح.

ان ما هو مطلوب منكم نصرة كاملة طاعة لله واستجابة لرسوله ونصرة للمستضعفين الابرياء من ابنائكم . . فما ﻣﻦ ﺍﻣﺮﻱﺀ ﺧﺬﻝ ﻣﺴﻠﻤﺎً ﻓﻲ ﻣﻮﻃﻦ ﻳﻨﺘﻬﻚ ﻓﻴﻪ ﺣﺮﻣﺘﻪ ﺇﻻ ﺧﺬﻟﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻲ ﻣﻮﻃﻦ ﻳﺤﺐ ﻓﻴﻪ ﻧﺼﺮﺗﻪ ذي صرخة العاني من سراديب العتمة.

صرخات  الاسرى من سجن رومية:

من أجل لا اله الا الله نستصرخكم يا ابناء جلدتنا فهل من مجيب ؟؟

اجيبونا بالله عليكم ايسركم ان تقرؤا قوله تعالى “وان استنصروكم في الدين فعليكم النصر” ثم تغمضون أعينكم عنا؟؟

اجيبونا بالله عليكم أيسركم ان تقرئوا في الحديث الشريف فكوا العاني ثم تديرون لنا ظهوركم؟؟

اجيبونا بالله عليكم ايسركم ان يقبع اخوانكم خلف القضبان ظلماً وعدوانا دون ان تنصروهم وتخلصوهم من ايدي الكفار؟؟

اجيبونا بالله عليكم ايسركم ان نشهد عليكم يوم القيامة امام الله نقول : يا رب اسرنا في سبيلك فاستنصرنا هؤلاء فخذلونا؟؟

اجيبونا بالله عليكم . .

اللهم فاشهد اننا استنصرناهم فلم يجيبونا!!!

اللهم فك قيد اسرانا واسرى المسلمين واخرجنا من بين ايديهم سالمين غانمين. .

اللهم اليك نشكوا ضعفنا وقلة حيلتنا وهواننا على الناس . .

اللهم انا قد بلغنا اللهم فاشهد

الأسرى الاسلاميين بسجن رومية

في ظل الهجمة الشرسة التي تشنها وسائل الاعلام اللبنانية مؤخراً بكل طاقتها لتهيئة الرأي العام اللبناني لكارثة تدفع للتدخل بالقوة لمداهمة سجن رومية بعد ان ضخمت وهولت كل ما له صلة بالسجن الذي يقبع بين جوانحه العشرات من معتقلي التيار الاسلامي واسرى فتح الاسلام .

 ما نقلته وسائل الاعلام يمرر وجهة نظر آحادية من السلطة التي سعت لشيطنة المعتقلين وابرازهم على انهم دولة داخل الدولة . . ويأتي هذا البيان من خلف الأسوار من العتمة والتي يسميها معتقلو سجن رومية سراديب الشيطان .

في هذا البيان الذي سرب من السجن ذائع الصيت والذي تشرف عليه جموع من العساكر وهم خليط من الطائفتين المارونية والشيعية مما يرسخ البعد الطائفي للتعاطي مع ملف المعتقلين الذين طالت معاناتهم وآلامهم في سجن رومية . . يروي البيان بعض جوانب من رد الشبهات والأكاذيب . . والبيان يوجه رسالة استنصار للمسلمين بعد ان شملهم التضييق واطبقت عليهم المؤامرة من كل جوانبها ، ويكشف عن حجم معاناتهم من خلال تدخل حزب الله في إدارة السجن .

وفي الأخير : يدين المرصد الإعلامي الإسلامي ويستنكر التعامل بطائفية مع السجناء الإسلاميين في سجن رومية ويناشد السلطات اللبنانية رفع الظلم عنهم والعمل على إنهاء مأساة السجناء والمعتقلين بالسجن ، والعمل على إبعاد أي مسئول يتعامل بطائفية مع السجناء .

ويهيب المرصد الإعلامي الإسلامي بالسلطات اللبنانية عامة وإدارة سجن رومية خاصة احترام آدمية المواطن اللبناني وأن لا تنتهك أبسط قواعد حقوق الإنسان حتى وإن كان سجيناً  . . فلا ينبغي الاستمرار في الممارسات اللا إنسانية بحق السجناء والمعتقلين الإسلاميين بل عليكم احترام آدميتهم وتوفير الرعاية الصحية والظروف الملائمة لحياة البشر.

ويناشد المرصد الإعلامي الإسلامي كافة هيئات ومنظمات المجتمع المدني ومنظمات حقوق الإنسان المحلية والإقليمية والدولية التدخل من أجل وقف الانتهاكات الصارخة والممارسات التعسفية اللا إنسانية بحق السجناء الإسلاميين في سجن رومية اللبناني .

 

المرصد الإعلامي الإسلامي

الأحد 29 ذو الحجة 1434هـ الموافق 3 نوفمبر 2013م

lebanon romia prison