الأربعاء , 25 نوفمبر 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : نيابة (صفحة 2)

أرشيف الوسم : نيابة

الإشتراك في الخلاصات

السيسي فاشل أضاع النيل ومِصْر مهددة بالجفاف. . الخميس 3 ديسمبر. . السيسي يستورد الغاز الصهيوني خلال 4 شهور

السيسي طلع فاشلالسيسي عاش نضولالسيسي فاشل أضاع النيل ومِصْر مهددة بالجفاف. . الخميس 3 ديسمبر. . السيسي يستورد الغاز الصهيوني خلال 4 شهور

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*بعد إلغاء الإعدام والمؤبد بغرفة رابعة 8 محطات وقضايا أخرى

قضت محكمة النقض، اليوم الخميس، برئاسة المستشار عادل الشوربجي، بقبول الطعون المقدمة من المتهمين في القضية  المعروفة إعلاميًا بـ”بغرفة عمليات رابعة”، وقررت المحكمة إلغاء الأحكام الصادرة من أول درجة وإعادة محاكمتهم من جديد أمام دائرة مغايرة.

وكانت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره بحلوان (جنوب القاهرة)، قضت في 11 إبريل الماضي بالإعدام بحق 14 معتقلا من ضمنهم المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الدكتور محمد بديع وعضو مكتب الإرشاد محمود غزلان والقيادي بالجماعة صلاح سلطان، والمؤبد بحق 36 آخرين، على خلفية القضية المتهم فيها المرشد العام لجماعة الإخوان، و50 من قيادات وأعضاء الجماعة.

وأدانت منظمات حقوقية منها “هيومن رايت مونتير” الأحكامَ الصادرة ضد المتهمين في القضية ووصفتها بـ”المسيّسة”، وطالبت في بيان لها المجتمعَ الدولي بـ”التدخل لإنقاذ العدالة في مصر“.

وتضم قائمة المعتقلين المحكوم عليهم بالإعدام كلا من: “محمد بديع (أستاذ متفرغ بكلية الطب البيطري جامعة بني سويف – معتقل)، محمود حسين غزلان (أستاذ بكلية الزراعة جامعة القاهرة – معتقل)، حسام أبو بكر الصديق (مدرس بكلية الهندسة جامعة المنصورة – معتقل)، مصطفى طاهر الغنيمي (استشاري أمراض نساء وتوليدمعتقل)، سعد الحسيني (مهندس مدني – معتقل)، وليد عبدالرؤوف شلبي (صحفيمعتقل)، صلاح الدين سلطان (أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة القاهرةمعتقل)، عمر حسن مالك (رجل أعمال – معتقل)، سعد محمد عمارة (طبيب – هارب)، محمد المحمدي حسن شحاتة السروجي (مدير عام مدارس الجيل المسلم – معتقل)، فتحي شهاب الدين (مهندس – معتقل)، صلاح نعمان مبارك بلال (رئيس مركز السواعد المصرية للتدريب والاستشارات العمالية – معتقل)، محمود البربري محمد (مدرب تنمية بشرية حر – معتقل)، عبد الرحيم محمد عبد الرحيم (طبيبمعتقل)”.

وكانت النيابة  قد وجهت إلى المعتقلين اتهامات هزلية عدة تتعلق بإعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات تنظيم الإخوان بهدف مواجهة الدولة وإشاعة الفوضى في البلاد عقب مذبحة فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، كما اتهمتهم أيضاً بالتخطيط لاقتحام وحرق أقسام

ثمان  محطات رئيسية

وهكذا وقد مرت هذه القضية بثمانى محطات رئيسية  هى :

1 إبريل 2014، بدأت الدائرة الخامسة بمحكمة جنايات الجيزة، أولى جلسات محاكمة الدكتور محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، و50 آخرين رافضين لانقلاب، في هزلية اتهامهم بإعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات الجماعة، بهدف مواجهة سلطات الانقلاب عقب مجزرة فض اعتصامي “رابعة العدوية والنهضة”، وتأجلت المحاكمة لـ6 إبريل.

6 إبريل 2014، استأنفت محكمة الجنايات الجيزة، ثاني جلسات الهزلية، وكان دفاع المتهمين طلب في الجلسة الأولى رد هيئة المحكمة، ولكن المحكمة تجاهلتهم وطلبت من النيابة تلاوة أمر الإحالة، فقررت هيئة الدفاع الانسحاب اعتراضًا على عدم تنفيذ المحكمة لطلباتهم.

23 يونيو 2014، عُرض المتهم المفرج عنه “محمد”، نجل الداعية الدكتور صلاح سلطان، على مستشفى المنيل الجامعي وكان يعاني من نزيف وسيولة بالدم، وتم حجزه بالمستشفى في 7 أكتوبر 2014، لإضرابه عن الطعام ما أدى إلى وجود بقع زرقاء بالجلد.

3 سبتمبر 2014، قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار محمد ناجي شحاتة، الشهير بقاضي الإعدامات، رفض طلب القنصل الأمريكي ومساعده حضور جلسة محاكمة الدكتور “بديع”، مع محمد سلطان نجل الدكتور صلاح سلطان.

22 أكتوبر 2014، قدَّم ممثل نيابة أمن الدولة لقاضي الإعدامات، الملف الطبي الخاص بالمتهم محمد سلطان، وقال التقرير إن حالته الصحية مستقرة ولا يحتاج إلى العناية المركزة.

1 فبراير 2015، أرجأت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، نظر الهزلية لـ11 فبراير، لاستكمال سماع مرافعة الدفاع، مع استمرار حبس المتهمين.

9 مارس 2015، استأنفت محكمة جنايات القاهرة، سماع المرافعات الختامية.

16 مارس 2015، أحالت محكمة جنايات القاهرة، أوراق 14 متهمًا إلى مفتي الانقلاب في هزلية “غرفة عمليات رابعة”، وحددت المحكمة جلسة 11 إبريل للنطق بالحكم.

11 إبريل 2015، أصدرت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة شحاتة، حكمها بالإعدام شنقًا للمرشد و13 آخرين، والمؤبد لـ37 شخصًا من المتهمين الآخرين.

 

قضايا أخرى للدكتور بديع

 قال الدكتور عماد الفقي -أستاذ القانون الجنائي-: إن مصير محمد بديع ما زال متروكًا أمام القضاء لوجوده على ذمة عدد من القضايا، فضلًا عن أنه لم يصدر بحقه حكمًا نهائيًا باتًا في أي منهم بعد، مشيرًا إلى أنه في حال صدور أي حكم نهائي ضد المرشد العام سيتم تنفيذه فور صدوره ضده سواء كان بالسجن أو الإعدام.

وأضاف الفقي، أنه في حال تنفيذ حكم الإعدام ضد بديع ستسقط كافة الدعاوى ضده لوفاته، موضحًا أن “النيابة العامة ملزمة قانونًا بتقديم الطعن على حكم المحكمة أمام النقض في قضية غرفة عمليات رابعة، دون أن تضار بطعن المحكوم عليه لأن القانون يفرض ذلك في هذه الأحكام لبحث عما إذا كان هذا الحكم متفق عليه وصحيح الإجراءات والنصوص في قانون الجنايات، وإذا رأت أنه خاليًا من المخالفات القانونية سيصبح باتًا وواجب التنفيذ، بينما إذا كان غير صحيح الإجراءات ستتم إعادة المحاكمة مرة أخرى أمام دائرة جديدة“.

 

 

*شبل: حكم النقض كشف فضائح ناجي شحاتة

قال محمد شبل -محامي جماعة الإخوان المسلمين-: إن محكمة النقض أنصفت المعتقلين وفضحت تجني جنايات القاهرة برئاسة ناجي شحاتة، في الهزلية المعروفة إعلاميا بـ”غرفة عمليات رابعة“.

وأَضاف شبل -في تصريحات صحفية، اليوم الخميس- أن هيئة الدفاع عن المعتقلين، كانت تتوقع إلغاء محكمة النقض الحكم الصادر من ناجي شحاتة، معتبرًا الحكم السابق “من المضحكات المبكيات“.

وأشار “شبل” إلى أن “محكمة النقض أيدت نيابة النقض وهيئة الدفاع في طلبها بإعادة المحاكمة، لما رأته من تجنٍّ سابق على المتهمين”، مشيرًا إلى أن محكمة الجنايات تعاملت مع القضية دون إلمام”، موضحًا أن “الحكم السابق بالقضية يعتبر من المضحكات المبكيات، لأن ناجي شحاتة كان يحكم على متهمين حاضرين غيابيًّا، وفي ذات الوقت يحاكم متغيبين حضوريا“.

وفي رده على سؤال على ما بعد إعلان محكمة إلغاء الأحكام الصادرة، أشار شبل إلى أن “هيئة الدفاع في انتظار نظر القضية أمام دائرة قضائية جديدة“.

وكان محمد ناجي شحاتة، أصدر نحو 220 حكمًا بالإعدام، و300 حكم بالمؤبد، و60 حكمًا بالسجن بأحكام متفاوتة من 10 إلى 7 سنوات بينهم أطفال، بمجموع أحكام تجازت 8 آلاف سنة سجنًا، بحق قرابة 700 شخص من رافضي الانقلاب العسكري منذ توليه رئاسة الدائرة.

وخلال الجلسة الماضية، قال محمد سليم العوا -عضو هيئة الدفاع في القضية عن المعتقلين محمد بديع وآخرين-: إن “محكمة الجنايات برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة، التي أصدرت الحكم على محمد بديع تجاهلت حضور المتهم في الجلسة الأهم والتى يجرى فيها المرافعة وحرمت المتهم بذلك من حقه في الدفاع عن نفسه، وعلى الرغم من وجود عضوي دفاع عن المتهم بالجلسة إلا أن ذلك لا ينفي عن المتهم حقه في الحضور للجلسة“.

وفي يونيو الماضي، تقدم 38 متهمًا في القضية بطعون على الأحكام الصادرة بحقهم من محكمة الجنايات، بأحكام تتراوح بين الإعدام والسجن المؤبد.

وأصدرت محكمة الجنايات -في إبريل الماضي، برئاسة محمد ناجي شحاتة- أحكاما أولية بإعدام 14 من بينهم محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين.

وكانت النيابة وجهت اتهامات تتعلق بـ”إعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات جماعة الإخوان، بهدف مواجهة الدولة”، عقب مجزرتي فض اعتصامي أنصار مرسي، في ميداني رابعة العدوية والنهضة في 14 أغسطس 2013.

وكانت قد أثار قرار محكمة النقض برئاسة المستشار عادل الشوربجي، اليوم الخميس، بقبول الطعون المقدمة من هيئة الدفاع عن فضيلة المرشد العام لجماعة الإخوان و37 من قيادات الجماعة والمتهمين في هزلية  بـ”غرفة عمليات رابعة”، وقضت المحاكمة بإسقاط أحكام الإعدام والمؤبد الصادرة ضدهم من محكمة الجنايات، ردود أفعال واسعة من المتابعين للشأن الداخلي والمحللين السياسيين ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.

 

 

*فيديو .. السيسي لـ«الضباط» متحدثًا عن التعذيب في أقسام الشرطة: “أنا جاي أشكركم”

تحدث عبدالفتاح السيسي ، مع طلبة أكاديمية الشرطة ، صباح الخميس، وذكر لهم «رفضه للتجاوزات التي يرتكبها بعض الضباط»، مضيفا: «نسب التجاوز هتبقى في قسم شرطة أو اثنين”.

وقال السيسي في كلمته: “أنا مش جاي أتكلم على ده الحقيقة، ولكن أنا جاي عشان أشكركم وأقول لكم شهداءنا اللي لسه دمهم في رفح والعريش لسه منشفش، مهمتكم تقدموا حياتكم علشان خاطر بلدنا”.

وأضاف: «أنا جاي أشكركم وأقولكم نتائج الانتخابات والتأمين عظيم وعدم التدخل في الانتخابات أمر مقُدر جدا، والرأي العام شايف الشرطة تقوم بالموضوع بمنتهى التجرد”.

وأضاف «تصويت المواطن داخل اللجان الانتخابية في أمن مقُدر جدا من الدولة لجهاز الشرطة»، وطالبهم بـ«مزيد من الجهد»، مضيفا: «عايز بفضل الله سبحانه وتعالى حجم الأمان والسلام يبقى قد كده”.

 

 

*الانقلاب يقرر عودة أي مبتعث من الخارج يرفع شعار “رابعة

قرر وزير التعليم العالي في حكومة الانقلاب أشرف الشيحي، عودة المبعوثين للخارج لمصر مرة أخرى حال رفع شارة رابعة”، قائلاً:” الذي يمثل البلد ويضع على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” علامة رابعة سيلغى سفره، قائلًا:”كل المواقع هتتراجع ومن يرفع شارة رابعة خارج مصر هيرجع، ليسجل وزير التعليم الانقلاب حالة جديدة من هلع النظام الانقلابي بسبب رفض الانقلاب العسكري.

وقال الشيحي -خلال لقائه المفتوح مع عدد من المبعوثين اليوم، الخميس-: “علينا الاعتراف بوجود مشاكل في عملية الاختيار، ولا يتم قراءة بعض أبحاثنا لأن أغلبها باللغة العربية”، مضيفا: “لن أترك للباحث أن يختار البلد التي يريد الابتعاث إليها كيفما يشاء، وهذا ليست مصادرة على حق ولكن لتحقيق قيمة أعلى، وعلينا أن نضع الاعتبارات العلمية على قمة اهتماماتنا“.

وأكد الشيحي أن الحصول على موافقة من جامعات أجنبية خاصة مع وجود تمويل أمر يسير، ولكن علينا اختيار الجامعات الكبرى التي لها قيمة علمية كبرى وليست جامعات تبيع الشهادات.

 

*زيارة قائد الانقلاب لأكاديمية الشرطة لهذا السبب

كشفت مصادر صحفية في ديوان رئاسة الجمهورية -الذي سيطر عليه عبد الفتاح السيسي بانقلاب عسكري- عن أن سبب زيارة قائد الانقلاب السيسي المفاجئة لأكاديمية الشرطة، صباح الخميس، ولقائه عددًا من القيادات ووزير الداخلية، مجدي عبد الغفار، والطلاب والضباط، هو تخوفه من الدعوة لثورة ثانية في الذكرى الرابعة للاحتفال بثورة 25 يناير، خاصة مع حالة الاحتقان التي يمر بها الشعب المِصْري والغضب المكتوم، لانهيار الحالة الاقتصادية والاستبداد الذي يحكم به قيادات الانقلاب من العسكر.

وقالت المصادر -التي رفضت ذكر اسمها-: إن السيسي مرعوب من الأيام المقبلة، ويظهر هذا واضحًا في حواراته، كما يظهر هذا لدى الصحفيين بالرئاسة، كاشفا عن أن السيسي وقيادات العسكر ربما يأمروا بنزول قوات الجيش للشوارع للحفاظ على نظام الانقلاب، من خلال نصب أكمنة عسكرية، ونزول بعض المعدات العسكرية لميادين عامة أهمها التحرير والميادين الرئيسية بالمحافظات.

وأضافت المصادر أن “السيسي تحدث مع طلاب أكاديمية الشرطة عن ضرورة احترام المواطن ومعاملته معاملة حسنة، خاصة مع تعدد الأخبار التي كشفت عن حالات التعذيب في أقسام الشرطة لمواطنين عاديين بعيدا عن الحالة السياسية، وآخرها في الأقصر واطلع على المناهج الخاصة بحقوق الإنسان، التي يتم تدريسها لطلاب الأكاديمية، مؤكدًا رفضه أي تجاوز في حق أي مواطن في هذه الفترة التي يشعر فيها بالاحتقان الداخلي“.

وقالت المصادر: إن السيسي أمر بعقد أول جلسة لـ”برلمان الدم” في غضون أسبوع واحد فقط لالتفاف عيون المِصْريين وأسماعهم على جلساته، حتى يكون هناك فرصة لإلهاء المِصْريين بتعليقات النواب وكلماتهم التي سيسلط الإعلام الضوء عليها لأخذ المواطنين في سكة بعيدة عن ثورة ثانية.

وأضافت أن السيسي أمر وزير الداخلية باعتقال أصحاب الدعوات لثورة ثانية في 25 يناير على صفحات التواصل الاجتماعي لتخويف المواطنين من التعليقات على هذه المواقع، وإحداث حالة رعب من الدعوة لثورة ثانية عن طيق الاعتقال بين المواطنين.

 

 

*أقوى فيديو عن ترشح عكاشة لرئاسة البرلمان

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يسخر من إعلان توفيق عكاشة ترشحه لرئاسة برلمان الدم حتى قبل قبل فوزه بعضوية مجلس النواب.
وأعلن عكاشة عزمه الترشح لرئاسة برلمان الدم قائلا: “سأخوض انتخابات رئاسة البرلمان.. لازم أعيش خدام لجزم ولنعول جزم أبناء الشعب المصري”.
واعتبر الفيديو البرلمان القادم، الجزء الثاني من مسرحية العيال كبرت، خاصة بعد فوز مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك ونجله أحمد، وتوفيق عكاشة، والمخبر عبد الرحيم علي.

 

*النور” يخسر 100 مقعد عن انتخابات 2012 ويحصد 12 فقط هذا العام

قال الدكتور عبدالغفار طه، المتحدث الإعلامي لحزب “النور”، في تصريحات صحفية، إن من فازوا في جولة الإعادة لحزب “النور” هم 3 مرشحين من أصل 8 مرشحين خاضوا جولة الإعادة بالمرحلة الثانية من الانتخابات.

وبذلك يكون عدد نواب حزب “النور” في البرلمان المقبل 12 نائبًا، بعد ضم 9 مرشحين في المرحلة الأولى، فيما يعد السيد مصطفى خليفة، نائب رئيس الحزب، من أبرز الخاسرين في المرحلة الثانية.

وحصل حزب “النورفي برلمان 2012، على 112 مقعدًا، بنسبة 22%، من إجمالي عدد المقاعد، ليحتل المركز الثاني بعد حزب “الحرية والعدالة”، في أول تجربة برلمانية له، فيما لم يحصل في الانتخابات الجارية سوى على 12 مقعدًا فقط.

 

 

*بعد اكتشاف حقل “ظهر”.. السيسي يستورد الغاز الصهيوني خلال 4 شهور

كشفت شركة دولفينوس القابضة المِصْرية لتجارة الغاز، عن قرب إبرام الاتفاق النهائي لتوريد الغاز الطبيعي من حقل ” ليفياثان” الصهيوني خلال الـ 4-6 شهور المقبلة.
وقال خالد أبو بكر -المؤسس المشارك لـ دولفينوس، في تصريحات لشبكة بلومبرج” الإخبارية الأمريكية المعنية بالشأن الاقتصادي-: إن شركته تحظى بدعم “مستثمر كبير” في خط العريش-عسقلان، الذي يربط الاحتلال الإسرائيلي بخط الغاز العربي في مِصْر؛ حيث تجري مناقشة حول رسوم النقل، لكنه رفض الكشف عن هوية هذا المستثمر.
وأشار تقرير “بلومبرج” إلى أن الاتفاق سيسهم لا محالة في خفض حدة أزمة نقص الطاقة في مِصْر التي قادت إلى تراجع الإنتاج الصناعي، علاوة على أنه سيساعد أيضا على وضع البلاد كمنصة لنقل غاز شرق البحر المتوسط؛ حيث شهدت فلسطين المحتلة وقبرص ومِصْر نفسها اكتشافات كبيرة.
وأضاف أبو بكر: “نحن نراهن على تحرير سوق الطاقة في مِصْر، ما من شأنه أن يتيح للقطاع الخاص توريد الغاز الخاص به“.

 

 

*نيابة الانقلاب تجدد حبس رجل الأعمال حسن مالك 15 يوما

قررت نيابة أمن الدولة العليا، اليوم الخميس، تجديد حبس رجل الأعمال، حسن مالك 15 يوما على ذمة التحقيق، لاتهامه في هزلية “الانضمام لجماعة الإخوان المسلمين وتمويلها والتخطيط لضرب الاقتصاد المصري من خلال ثلاث شركات صرافة“.

وكان رجل الأعمال حسن مالك قال أمام النيابة، إن الأموال التي وجدوها في مكتبه وتبلغ 175 ألف جنيه و15 ألف دولار ملكا له، مشيرا إلى أنه كان ينفق على معيشته من خلال راتبه الشهري الذي يبلغ 20 ألف جنيه، والذي كان يصرف له من “لجنة حصر أموال الإخوان” عقب قرار التحفظ على أمواله منذ عدة أشهر.

ولفت مالك في التحقيقات إلى أنه تم القبض عليه قبل 25 يناير في العديد من القضايا وتم محاكمته أمام عدد من المحاكم العسكرية، إلا أنه تم الإفراج عنه بعد ذلك.

وكانت نيابة الانقلاب قد وجهت لرجل الأعمال حسن مالك تهمتي تولي قيادة بجماعة إرهابية وتمويلها، إلا أن المتهم أنكر جميع التهم المنسوبة إليه، فأمرت النيابة في 23 أكتوبر الماضي حبسه 15 يوما على ذمة التحقيقات

 

*إدارة سجن المنيا تجبر المعتقلين على خلع ملابسهم

قالت مؤسسة إنسانية -فى بيان لها، ظهر اليوم الخميس-: إن المعتقلين السياسيين بسجن المنيا شديد الحراسة يتعرضون إلى انتهاكات واعتداءات عليهم، من تجريدهم من متعلقاتهم، وإخفاء أحدهم قسرًا.
وأكدت المؤسسة أنه تم الاعتداء على المعتقلين بالسجن يوم السبت 28 نوفمبر 2015 تحت إشراف أحمد صدقي رئيس المباحث، وأحمد ياسر معاون رئيس المباحث وعمرو الدرديري مفتش مباحث.
وأشارت إنسانية إلى أن قوات الشرطة بالسجن استخدمت الغاز السام على عنبر السياسيين مساء السبت، كما تم تجريد أحد المعتقلين السياسين من ملابسه تماما ويُدعى “القوصي محمد محمد”، والاعتداء عليه بالضرب واقتياده إلى مكان غير معلوم؛ حيث تم إخفاؤه قسرًا ولا يُعلم مكانه حتى الآن.
وقالت إن إدارة السجن فصلت الكهرباء عن عنبر السياسيين إلى صباح اليوم التالي (الأحد)، وتم إخراج المعتقلين من الزنازين واقتيادهم إلى فناء السجن بعد تكبيل أيديهم، والاعتداء عليهم وضربهم بالأحذية والعصيان الكهربائية، ما أدى إلى إصابة الكثير منهم، ومع حلول المساء تم اقتياد بعضهم إلى زنازين انفرادية.
إضافة إلى أن إدارة السجن أغلقت الزنازين على المعتقلين لمدة 4 أيام وتم حرمانهم من الأكل والشرب، كما تم منع الزيارات عنهم وتجريدهم من جميع متعلقاتهم الشخصية وملابسهم، وحرمان المصابين من تلقي العلاج حتى الآن.
من جابنها، أدانت مؤسسة إنسانية تلك الانتهاكات التي تتم بحق المعتقلين والسجناء بالسجون المِصْرية، ففضلا عن اعتقالهم تعسفيًّا وحرمانهم من أسرهم وحريتهم يتم التنكيل بهم وتعذيبهم.
وطالبت المؤسسة بمحاسبة المتورطين في تلك الجريمة، وتقديمهم للمحاكمة العاجلة، وإطلاق سراح جميع المعتقلين والإفراج عن المختفيين قسريًّا.

 

*خبير مائي بالأمم المتحدة: السيسي فاشل أضاع النيل.. ومِصْر مهددة بالجفاف

كشف الدكتور المهندس أحمد عبد الخالق الشناوي -خبير السدود والموارد المائية السابق بالأمم المتحدة- عن حقيقة فشل قائد الانقلاب العسكرى فى الحفاظ على مياه نهر النيل بعد موافقته بناء سد النهضة الإثيوبى، وكذلك المفاوضات التي تجريها مِصْر والسودان وإثيوبيا، مطالبًا بوقفها؛ لأنه ستقضى على المياه وتبدأ فى عصر من الجفاف للمِصْريين.

وقال الخبير الدولى- بأن دولا إقليمية وغربية، تدعم إثيوبيا ماديًّا في مشروعها تحت مزاعم توليد الطاقة الكهربائية، في حين أنها تسعى لاستخدام المشروع كورقة ضغط على الدولة المِصْرية.

وحول التخوف من بناء السد الإثيوبي! قال: هضبة إثيوبيا، عبارة عن فوالق أرضية، وكلها زلازل وبراكين، وهى عبارة عن نافورة مياه، ينبع منها أكثر من 20 نهرًا، أما إذا انهار السد الإثيوبي؟ فسوف توجد ثلاث نتائج وخيمة على المنطقة ومِصْر في حال انهيار السد لسبب طبيعي أو فني:

أولها انفصال القرن الإفريقي عن القارة، ما يعني تحول مسار النيل الأزرق والأبيض نحو المحيط الهندي، وجفاف نهر النيل، حسب الشناوى

أما الضرر الثاني، حدوث خسوف أرضي يغير مسار الأنهار.

والكارثة الكبيرة هو فيضان المياه عن السد، لتتحول إلى تسونامي مروع محملًا بالطمي ليغرق السودان، ومن بعد يدمر السد العالي، وإغراق جميع مِصْر باستثناء ثلاث محافظات، مرسى مطروح وشمال وجنوب سيناء.

وكشف الخبير الدولى عن منعه من الظهور الإعلامي؛ حيث أشار إلى أنه كان يتم استضافته ثلاث مرات أسبوعيا على القنوات الفضائية، وكنت أعتذر أحيانا بسبب ازدحام جدولي، وفجأة توقف الجميع عن دعوتي في أي قناة فضائية، بناء على أوامر من مسئولين.

وأشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي في المقام الأول، وأمريكا، والغرب؛ يقفون وراء بناء السد، وهناك تأييد مادي ومعنوي للمضي قدمًا في بناء السد؛ لأنه يضعف مِصْر، ويجعلها تحت رحمة إثيوبيا، وسوف يشترط علينا الاحتلال الإسرائيلي تزويدها بمياه النيل، أو إغراقنا.

وحول نجاح حكومة الانقلاب فى استصلاح 4 ملايين فدان؟ قال بالقطع لا؛ وهذا السؤال يوجه لوزير الري فى حكومة الانقلاب، حسام مغازي، فمياه بحيرة السد العالي محسوبة، وأي استهلاك منها لحساب المليون فدان فسيكون على حساب أراض أخرى في الدلتا، وباختصار هذا المشروع مستحيل تنفيذه.

 

*شاهد- الشيخ “الفانكي الكيوت”.. أحدث حلقات عبد الله الشريف

بث الشاعر “عبد الله الشريف” حلقة جديدة من برنامجه “بص” سخر فيها من كيفية تناول إعلام الانقلاب لقضايا الدين الإسلامي، موضحًا الفارق بين “أئمة الإيمان وأئمة السلطان”، واصفًا أئمة السلطة بالمشايخ “الفانكي الكيوت“.
وأوضح أن نظام الانقلاب تعمد تقسيم الإسلام إلى متشدد ووسطي، ونوع ثالث هو الفانكي الكيوت”، مؤكدًا أن هذا التشتت من أجل خدمة مصالح النظام.
وقال: كل ما لا يعجب الحاكم من ثوابت الدين فهو “إسلام متشدد”، وكل ما فيه تنازلات وتمييع للقضايا وتخدير للناس فهو “إسلام وسطي جميل” وكأنه هو الصحيح.
أما “الإسلام الكيوت” فهو التنازل عن ثوابت الدين أو هدم قواعده، ووقتها لك من النظام هدية وشهرة ونصيب من نجومية الإعلام، والحجة بأن الدين يسر.
وأضاف: “نعم الدين يسر.. والمسألة الواحدة في الدين يكون فيها أكثر من رأي، مثل مسألة النقاب والحجاب على سبيل المثال، المقتنعون بالنقاب (متشددون)، والمقتنعون بالحجاب (وسطيون)؛ لكن الإسلام الكيوت غير مؤمن لا بالنقاب ولا بالحجاب وأنهما ليسا في الدين بالأساس“.
وقال الشريف: إن سلطة الانقلاب تريد ترويج إسلام الإعلانات الخالي من كل محتوى ووصفه بـ”عباية من غير زراير لابسينها على بدلة رقص”؛ حيث “خرجوا المسميات والمصطلحات من معناها الحقيقي.. فأصبح الزنا علاقة، والخمرة بيرة، والربا فائدة“.

وهنا قدم الشريف مكونات الشيخ الفانكي الكيوت قائلاً: “لا تتعب نفسك في علم شرعي ولا أقوال علماء.. واوعى كلمة حرام تيجي على لسانك.. عشان متزعلش الجمهور“.
وتابع: “مكونات الشيخ الفانكي الكيوت: مشط – جل – دبدوب – قلوب حصى.. ومعاك الشاشة”، واختتم ساخرًا “أعزائي المشاهدين.. انتوا بتصلوا ليه؟!”.

 

*التفاصيل الكاملة لواقعة إلقاء القبض على “المندوه الحسيني

كشفت مصادر بوزارة التربية والتعليم ، تفاصيل واقعة إلقاء القبض على “المندوه الحسيني” رئيس مجلس إدارة جمعية أصحاب المدارس الخاصة.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن الجهات الرقابية ألقت القبض على “الحسيني” في أحد الفنادق على “طريق مصر إسكندرية الصحرواي” في العاشرة من ليلة أمس، وذلك بعد مراقبتة لعدة أيام، وكان برفقته أحد موظفي التربية والتعليم، وأن الحسيني كان يقدم رشوة لتسهيل إجراءات معينة.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن “الحسيني” سبق والتقى في الفندق ذاته بصحفي من إحدى المؤسسات القومية، وبقيادي من مديرية التربية والتعليم بالجيزة، للتفكير في كيفية الإطاحة بالدكتورة “بثينة كشكمديرة المديرية. وربطت المصادر بين هذه الواقعة وبين واقعة إلقاء القبض على الحسيني بالأمس.

 

 

هولاند يتعمد إهانة “السيسي” بقمة المناخ والسعودية للسيسي: الدفع أولا. . الاثنين 30 نوفمبر. . خطة السيسي لتقسيم الجيش

الخسيسي

هولاند يتعمد إهانة "السيسي" بقمة المناخ

هولاند يتعمد إهانة “السيسي” بقمة المناخ

هولاند يتعمد إهانة “السيسي” بقمة المناخ والسعودية للسيسي: الدفع أولا. . الاثنين 30 نوفمبر. . خطة السيسي لتقسيم الجيش

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*جيش الانقلاب يقتل مواطن في قصف جوي على جنوب الشيخ زويد

 أفادت مصادر قبلية بشمال سيناء بأن الطيران الحربي المصري التابع لجيش الانقلاب قام باستهداف عدد من المنازل بتجمع “الجميعي” جنوب غرب الشيخ زويد.

وأكدت المصادر سقوط مواطن يدعى “عودة .س”55 عامًا من قبيلة السواركة، أثناء تواجده في منزله الكائن بالقرية.

ويقصف الطيران الحربي لجيش الانقلاب القرى والتجمعات السكنية جنوب الشيخ زويد ورفح بشكل شبه يومي.

 

 

* ضابط شرطة يعذب طفل بمؤسسة المرج العقابية ويأمره بالسجود له

قالت والدة طفلين معتقلين فى المؤسسة العقابية بالمرج بالقاهرة، أن نجلها “سعد محمد” تعرض للتعذيب الشديد على يد ضابط بالؤسسة.

وأكدت والدة “سعد” أن نجلها بدت عليه علامات تعذيب شديد، وأخبرها أن الضابط واصل تعذيبه لمدة 3 ساعات متواصلة.

وأضاف سعد أن الضابط أمره بـ”السجود” له، وحين رفض قام بوضه رأسه داخل “التواليت“.

 

 

* محكمة قنا العسكرية تقضي بسجن 29 من رافضي الانقلاب

قضت المحكمة العسكرية بقنا اليوم الاثنين 30 نوفمبر 2015 بالسجن المؤبد على 28 من أنصار الشرعية غيابيا وحضوريا بالسجن 7 سنوات لآخر فى القضية رقم 137 لسنة 2015 جنايات عسكرية كلي أسيوط، والمقيدة برقم 24 لسنة 2015 جنايات عسكرية جزئي أسوان والمعروفة إعلاميا بأحداث أسوان، التى تعود أحداثها بمحيط المستشفى العام باسوان شارع مطلع الشيخ هارون بتاريخ 27-12-2013.

والصادر بحقهم الأحكام هم:
1-
رأفت بدري نوبي محمود – غيابي مؤبد
2-
أحمد فنجري ابراهيم موسى-غيابي مؤبد
3-
أحمد محمد السنوسي الطيري -غيابي مؤبد
4-
حسام حسن عبد الرحيم حسان – غيابي مؤبد
5-
محمد نصر محمد نور طه – غيابي مؤبد (طالب – حدث)
6-
سعيد أحمد حسن عبد اللطيف -غيابي مؤبد
7-
علي صبري مرسي محمود – غيابي مؤبد
8-
مصطفى خيري رمضان نوبي – غيابي مؤبد
9-
طه اشرف العرب الطاهر – غيابي مؤبد
10-
محمود صلاح رمضان نوبي – غيابي مؤبد
11-
صلاح منصور محمد احمد – غيابي مؤبد
12-
خالد عبد العال محمد السيد – غيابي مؤبد
13-
محمد حمدي محمد خضر – غيابي مؤبد (طالب – حدث)
14-
عبد الرحمن حسن خليفة عبد العزيز – غيابي مؤبد (طالب – حدث)
15-
أحمد حسن خليفة عبد العزيز – غيابي مؤبد (طالب – حدث)
16-
ميسرة إبراهيم زيدان عبد الجليل – غيابي مؤبد (طالب)
17-
محمود أحمد فؤاد محمد – غيابي مؤبد
18-
رمضان محمود خليل عبد العال – غيابي مؤبد
19-
جابر فراج عبد الهادي – غيابي مؤبد
20-
توفيق عبد الحفيظ بغدادي احمد – غيابي مؤبد
21-
محمد مصطفى عبد المطلب مصطفى – غيابي مؤبد
22-
محمد جابر محمد نوبي – غيابي مؤبد
23-
محمد احمد سليمان سليم – غيابي مؤبد
24-
محمود صالح محمد ابوراس – غيابي مؤبد
25-
علي محمود علي محمود – غيابي مؤبد
26-
مريم خالد احمد مصطفى – غيابي مؤبد (طالبة – حدث)
27-
محمد عشري محمد صالح – غيابي مؤبد
28-
إبراهيم ثابت حسين محمد – غيابي مؤبد
29-
محمود محمد محمد درة – حضوري سبع سنوات (طالب)

 

 

*خطة السيسي لتقسيم الجيش

ما بين تفريغ جزء كبير من الجيش المصري للصناعات والمشروعات الاستثمارية التي قال عنها السيسي إنه “مش معقول أسيب استثمارات الجيش تضيع”، وبين مخططات صهيوأمريكية يحققها السيسي لتحويل عقيدة الجيش المصري من حماية حدود بلاده والاستعداد لأي حرب دفاعية، إلى مجرد ميليشيات لمكافحة الإرهاب” بتسليحه بأسلحة خفيفة وبناء تدريبات أكثر ذكاءً منا يتم ترويجها، أي يكون مجرد وخزات للتدخل السريع والحرب في الشوارع والمدن، ضد الإرهاب ومن ثم الشعب إن تطلب الأمر، وفق شروط المنحة العسكرية الأمريكية التي أفرجت عنها مؤخرًا بقيمة 1.3 مليار دولار، جاءت بعد موافقة عسكرية من السيسي على تلك الشروط.

وما بين المخططين يأتي السيناريو الثالث لتشغيل الجيش المصري كمليشيات مرتزقة تحارب بالقطعة وبالأجر في مناطق مختلفة من العالم لحساب من يدفع.

ولعل لقاء السيسي أمس وزير الدفاع الفرنسي وحديثه عن ضرورة التعاون المشترك لمواجهة إرهاب في إفريقيا ودول الساحل الإفريقي، وبالطبع عبر تدخل عسكري مصري في قلب إفريقيا وفي دولة مالي التي تشهد اضطرابًا مؤخرًا لصالح فرنسا، وبالمقابل إطلاق يد ميليشيات السيسي للتدخل في ليبيا لصالح حفتر والإمارات، لتحقيق مصالح اقتصادية بالأساس.

التدخل المتوقع أن يكون مدمرًا لجيش مصر ما دعا إليه عضوا مجلس الشيوخ الأمريكي جون ماكين وليندسي غراهام الأحد، بتشكيل قوة من 100 ألف جندي أجنبي معظمهم من دول المنطقة السنية، إضافة إلى جنود أمريكيين، لقتال تنظيم “الدولة الإسلامية(داعش) في سوريا، فيما اعتبر ماكين أن حشد العدد الأكبر من هذه القوة لن يكون صعبًا على مصر.

ماكين، رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ، وغراهام، العضو في تلك اللجنة، انتقدا بشدة الاستراتيجية الأمريكية الحالية ووصفاها بأنها غير كافية وغير ناجحة في التصدي للتنظيم.

وتتلخص هذه الاستراتيجية في شن غارات جوية على مواقع داعش في العراق وسوريا لدعم القوات البرية المحلية التي تتلقى أسلحة أمريكية وتدريبًا.

ماكين، قال للصحفيين في بغداد ردًا على سؤال حول حجم القوة اللازمة لقتال تنظيم الدولة الإسلامية: “أعتقد أن 100 ألف سيكون الإجمالي المطلوب”. وأضاف أن حشد هذه القوة “لن يكون صعبًا على مصر، سيكون صعبًا على السعوديين، كما سيكون صعبًا على الدول الأصغر”، لكن تركيا كذلك يمكن أن تسهم بقوات.

أما غراهام فقد أوضح أن هذه القوة قد تشتمل كذلك على نحو 10 آلاف جندي أمريكي يوفرون قدرات لا يملكها العرب”، مضيفًا “متى كانت آخر مرة قام بها جيش عربي بمناورة؟“.

كما دعا ماكين وغراهام إلى زيادة عدد القوات الأمريكية في العراق إلى نحو 10 آلاف جندي.

وأشار غراهام إلى أن هذا العدد سيشتمل على قوات خاصة لشن “مزيد من المداهمات التي شاهدتموها قبل فترة قريبة“.

وكانت قوات أمريكية خاصة ترافقها قوات كردية شنت عملية في العراق الشهر الماضي قتل خلالها جندي أمريكي.

وتابع غراهام “الوضع الحالي يختلف عن الحربين الماضيتين” في إشارة إلى الحرب التي استمرت 14 عامًا في أفغانستان والنزاع المستمر منذ نحو 9 سنوات في العراق.

وأضاف “هذه المرة ستتألف القوات من جيش إقليمي كبير مع قوة غربية صغيرة، في حين أنه خلال الحربين الماضيتين كانت القوات الغربية كبيرة والقوة الإقليمية صغيرة جدًا“.

ولكن حتى لو تم تشكيل هذه القوة وتمكنت من إلحاق الهزيمة بتنظيم الدولة الإسلامية، فسيتعين عليها احتلال جزء من سوريا ما قد يؤدي إلى احتمال آخر هو انتشار طويل الأمد لقوات برية أمريكية في الشرق الأوسط.

وقال غراهام أيضًا: “في اعتقادي أن القوة التي ستبقى ستكون دولية، وسيتمكن العرب السنة من السيطرة على جزء من سوريا يلقون فيه ترحيبًا” بعد خروج تنظيم الدولة الإسلامية منه.

ومن هنا يمكن تقسيم الجيش المصري إلى عدة أقسام، 

–    قسم إنتاج الخبز وزراعة الخضراوات وتربية الدواجن

–    قسم للحرب في مالي وإفريقيا لصالح فرنسا

–    قسم يحارب في ليبيا لصالح الإمارات

–    قسم يحارب في سوريا والعراق (كان السيسي عرض على المالكي قبل رحيله من الحكم إمداده بقوات عسكرية تحفظ بقائه “ضد السنة” ما أغضب أمريكا وقتها).

–    قسم يحارب ولاية سيناء وطواحين الهواء في سيناء لصالح إسرائيل

–    قسم يطارد النساء والأطفال والمتظاهرين في الشوارع والأزقة بعد خلية في قمع الحراك الثوري في شوارع مصر

فيما يحتفظ السيسي لنفسه بجيش من النخبة، يتم تأسيسه بأحدث الأسلحة وأقواها وبناء مطارات سرية له، وقصور ووحدات خاصة في شرق القاهرة وبمناطق متاخمة للسويس، وهو ما يخدم مشروع التقسيم الذي جاء به السيسي بدعم صهيوأمريكي لإفراغ المنطقة العربية من جيوشها تمامًا.

 

 

* المسلسل مستمر.. ضحية بالحوامدية وضرب وكيل نيابة رفض التعذيب

لم يتوقف مسلسل التعذيب داخل أقسام الشرطة رغم الحملة الضارية التي تتعرض لها وزارة الداخلية بسبب زيادة وتيرة التعذيب في أقسام الشرطة ومقار الاحتجاز؛ حيث شهد قسم شرطة الحوامدية بمحافظة الجيزة حلقة جديدة من المسلسل الدامي، وكان الضحية هذه المرة محمد ياسين سالم، أحد أبناء مدينة الحوامدية، الذي دخل قسم شرطة الحوامدية متهمًا فخرج مشوه الوجه والجسد ومسلوب الكرامة.
وأشار محمد إلى أن هناك أمين شرطة داخل قسم شرطة الحوامدية ويدعى “إ.ع” قام بتعذيبه وإطفاء السجائر في جسده، مما دعا المحامي الخاص به إلى تحرير محضر رقم 140 عرائض البدرشين ضد أمين الشرطة ومعاون مباحث قسم شرطة الحوامدية، ويتولى رامي منصور رئيس نيابة البدرشين التحقيق في الحادث، وتم عرض الضحية على الطب الشرعي.
وعلى صعيد متصل، تعرض وكيل نيابة رفض التحقيق مع معتقلين تحت التعذيب للضرب على يد ضابط بالأمن الوطني بمدينة دمنهور بالبحيرة، بسبب رفضه التحقيق مع 3 معتقلين من النوبارية تم تعذيبهم بوحشية بمقر فرق الأمن بدمنهور.
وأشار شاهد عيان إلى أن وكيل النيابة رفض عرض المعتقلين عليه، والتحقيق معهم؛ بسبب وجود آثار التعذيب الواضحة على أجسادهم، ما أدى إلى اعتداء ضابط الأمن الوطني عليه وصفعه على وجهه أمام الحضور.
واضطر أمن البحيرة إلى الحضور إلى مقر الاحتجاز لتهدئة الموقف، بين الضابط ووكيل النائب العام، الذي غادر المكان.

 

 

* فضيحة جديدة.. (ربع في المائة) تصويت المِصْريين بالخارج في جولة الإعادة

كشف مصدر قضائي بارز في اللجنة العليا للانتخابات، عن أن نسبة تصويت المِصْريين في الخارج، خلال جولة الإعادة في بانتخابات المرحلة الثانية من برلمان الدم” بلغت نحو 0.25% (ربع في المائة)،
وقال المصدر -في تصريحات صحفية، اليوم الاثنين-: إن “التصويت لم يتجاوز 5 آلاف صوت فقط، وهو رقم أقل بكثير مما سجله في ذات الوقت بالنسبة للجولة الأولى من المرحلة الثانية، التي سجلت 18 ألف صوت وقتها، وهو أقل أيضا من المرحلة الأولى التي سجلت خلال اليومين 30 ألفا و531 صوتا“.
وأضاف المصدر أن “هناك بعض الدول كانت نسبة التصويت فيها صفرا؛ حيث لم يدل أي ناخب بصوته فيها“.
تأتي هذه النسبة لتفضح ادعاءات إعلام العسكر وتزوير اللجنة العليا لنسبة المشاركة في تلك الانتخابات بالداخل والخارج، في ظل المقاطعة الواسعة لتلك المهزلة.

 

 

* بعد انتهاء مدة المساعدات النفطية.. السعودية للسيسي: الدفع أولا

انتهت اليوم الاثنين فترة إمدادت المملكة العربية السعودية، لحكومة الانقلاب العسكري بالمشتقات البترولية، وسط مفاوضات كشفت عنها مصادر بوزارة مسئولة بحكومة الانقلاب، مع الجانب السعودي، على استمرار هذا المدد لمواجهة النقص المتوقع في الوقود المغذي لحركة النقل في مِصْر على وجه الخصوص.
وحسب تصريحات صحفية لتلك المصادر فإن الاتفاق الموقع بين هيئة البترول وشركة «أرامكو» السعودية لتوريد نحو 2.7 ملايين طن مشتقات بترولية بقيمة 1.4 مليار دولار بنهاية الشهر الجاري، من المفترض أن ينتهي اليوم.
وأضافت : أن المفاوضات الحالية بين الجانبين، تتجه لإبرام تعاقد جديد، خاصة أن السعودية أصبحت الآن تشترط السداد مقابل توفير الوقود، ولن تكون هناك اتفاقيات على دعم أو منح عينية.
ويمنح التعاقد المبرم من هيئة البترول، فترة سداد تصل إلى 3 سنوات، فضلا عن فترة سماح تصل إلى عام
وأوضحت أن المشتقات الجاري الاتفاق عليها تتضمن البنزين والسولار والبوتاجاز والمازوت، وجميعها يتم إنتاجها محليا لكن الطلب في السوق المحلية أكبر من حجم المعروض من الإنتاج، ومن ثم نضطر إلى الاستيراد.
وتنتج مِصْر نحو 50% من إجمالى الكميات المستهلكة من المنتجات البترولية، وتقوم باستيراد المتبقى عبر الوكلاء والشركات.
وتحظى حكومات الانقلاب العسكري بدعم قوي من السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت التي قدمت لها مساعدات بنحو 12 مليار دولار عقب الانقلاب على الرئيس محمد مرسي في يوليو 2013.
وكانت السعودية، قد صرفت الشريحة الأخيرة من برنامج المساعدات البترولية التى كان متفقا عليها مع مصر بعد 30 يونيو، كما تقدر قيمة إجمالى المشتقات البترولية المتفق عليها بـ750 مليون دولار على عدة شرائح.

 

 

* مؤسسة دولية: الديون السيادية المِصْرية دخلت مرحلة “الخطر الحاد

حذرت مؤسسة موديز العالمية للتصنيف الائتماني، من مخاطر ارتفاع وصفته بالحاد في المخاطر على تصنيف الديون السيادية المِصْرية، جراء التدهور الأخير في التوقعات المستقبلية للاقتصاد المِصْرى.
وقالت المؤسسة -في تقرير أصدرته، اليوم الاثنين-: إن حادث الطائرة الروسية في 31 أكتوبر الماضي في شرم الشيخ، أدى إلى تراجع أعداد السائحين، مشيرة إلى أن الاقتصاد المِصْرى، لا سيما الحساب الخارجي سيتضرر من هذا التراجع، إذ يشكل قطاع السياحة حوالى 12% من إجمالي الناتج المحلي، ويدر ما يقرب من 17% من موارد العملة الصعبة، في حين تشكل السياحة الروسية حوالى 30% من إجمالى السياح الوافدين إلى مِصْر سنويا.
وتوقعت المؤسسة استمرار الضغوط على العملة المحلية نتيجة تراجع احتياطيات النقد الأجنبي إلى 16,4 مليار دولار في سبتمبر الماضي، وهو ما يكفي واردات البلاد لمدة 3 أشهر فقط.
كانت مؤسسة ستاندرد أند بورز العالمية للتصنيف الائتمانى قد أعلنت مؤخرا عن خفض توقعاتها المستقبلية للتصنيف الائتمانى لمِصْر، وأرجعت ذلك إلى استمرار العجز المالي عند مستويات مرتفعة.

 

 

* هذيان وزير الداخلية: “حملة الماجستير” أصابوا أنفسهم لاتهام الشرطة!!

اتهم مجدي عبد الغفار -وزير الدخلية في حكومة الانقلاب- حملة الماجستير والدكتوراه بإصابة أنفسهم خلال وجودهم بميدان التحرير، أمس، واتهام الشرطة بذلك.
وقال عبد الغفار -في تصريحات صحفية، اليوم الاثنين-: “إننا تعاملنا مع حملة الماجستير أثناء تظاهرهم بميدان التحرير بشكل حضارى”، مضيفا: “إننا ضبطنا بعضهم دون التعدى على أحد، والبعض أصاب نفسه وادعى أن الشرطة تعدت عليه لإثارة القلق.
وكانت مليشيات أمن الإنقلاب قد تعدت بالضرب المبرح على حملة الماجستير والدكتوراة، خلال تنظيمهم تظاهرة في ميدان التحرير، أمس، للمطالبة بالتعيين أسوة بالدفعات السابقة، وأسفرت تلك الاعتداءات عن إصابة عدد من المتظاهرين واعتقال العشرات، بينهم منسق الحملة.

 

 

* سقوط طائرتي روسيا يكشف مهانة “دكر الانقلاب” وعزة “أردوغان المنتخب

كشف إسقاط طائرات روسيا وتركيا في سيناء ومصر وتعامل بوتين مع النظامين عن الفرق بين نظام منتخب يحظى بدعم شعبي وشرعية دستورية، وآخر قادم على دبابة اغتصب السلطة من رئيس منتخب، فالنظام التركي بقيادة أردوغان أسقط طائرة النسر الروسي لأنه أخترق المجال الجوي التركي، ورفض أن يعتذر لروسيا رغم أنها قوة عظمى في المجال الحربي، بل طالب موسكو بالاعتذار لتعمدها اختراق المجال الجوي التركي، وهدد بإسقاط أي طائرة تقترب من مجاله الجوي.

وعلى النقيض انتاب عبد الفتاح السيسي حالة من الرعب بعد سقوط الطائرة الروسية في سيناء رغم  أن إعلامه يحاول أن يظهره بمظهر “الدكر” وهي لفظة في التراث الشعبي تطلق على الرجال أصحاب المواقف القوية والحاسمة، لكن يبدو أن “دكر الانقلاب” مفعوله فقط في قتل أبناء شعبه من المعارضين لنظامه العسكري، أما في مواجهة بوتين فنعامة يستقبل بكل مهانة قرار بوتين بتعليق كل حركات الملاحة الجوية من روسيا إلى مصر، ومنع استقبال طائرات مصر للطيران على أراضيه، فضلاً عن إجراءات أخرى كثيرة اتخذتها الدول الغربية وضعت الجانب المصري على المحك.

أما إعلام “دكر الانقلاب” فقد حاول الدفاع عن سقوط الطائرة بتفسيرات مضحكة، وهي أنها جراء حمولة زائدة أو ماس كهربائي وغير ذلك من توضيح للموقف القانوني وأن مصر ليست مسؤولة بل الشركة الروسية المنكوبة، وبيانات عن استقبال وفود وخروج أخرى كـ”وضع طبيعي”، بجانب الإجراءات الأمنية المشددة، كل ذلك أساء لصورة مصر خارجيًّا.

وما حدث خلالها من تذبذب في موقف نظام الانقلاب وسعيه لتبرئة ساحته من سقوطها بأي ثمن كان حتى لو كان إدخال فرق تحقيق بريطانية وروسية في سيناء وفرض رقابة أمريكية وروسية وبريطانية على المطارات تحت شعار “شركات أمن متخصصة” وهو بالطبع ما يناقض السيادة القومية المصرية على أراضيها بما فيها المطارات، فضلاً عن إعطاء روسيا استثمارات كبيرة من خلال قيامها بإنشاء مشروع الضبعة النووي والذي سيضم 8 مفاعلات نووية بقيمة 20 مليار دولار.

بحيث تمتلك روسيا هذه المفاعلات المقامة على الأراضي المصرية وتتحكم في الوقود النووي وتبيع ناتجهم الكهربائي لمصر بمبالغ خيالية فتجني هي المليارات جراء هذا البيع، وتتحمل مصر المخاطر النووية فيما لو انفجر هذا المفاعل أو حدث به أي عطب كما حدث في المفاعل الروسي تشرنوبل الذي لا زالت روسيا وأوربا تتجرع الإضرار بسبب تسريب طفيف أصابه منذ عشرين عامًا.

ومن ضمن الامتيازات التي قام السيسي بمنحها للغرب كما أوردت صحف عربية ومهد له إعلاميون تابعون للمخابرات العامة المصرة كأحمد موسي ووائل الإبراشي جراء هذه الحادثة هو موافقته على قيام الطيران الروسي بقصف مناطق في سيناء بحجة محاربة تنظيم ولاية سيناء، وهو التنظيم الذي تحاربه فعليًا الآن في سيناء قوات الجيش المصري بمساعدة جوية من طيران إسرائيلي وطيران آخر تابع للقوات متعددة الجنسيات والتي هي في الحقيقة قوات أمريكية وبريطانية ليكون بذلك اتخذ ذات الخطوة التي اتخذها رفيقه بشار الأسد في السماح لقوات أجنبية بدك شعبه بالطائرات الحربية.

موقف النظام التركي 

الموقف التركي حاز على إعجاب كثير من الكتاب والمفكرين العرب من المحيط للخليج واعتبروه موقفًا مشرفا للجارة المسلمة في وجه الصلف الروسي الذي يذبح طيرانه الشعب السوري الشقيق.

فالكاتب السعودي جمال خاشقجي المقرب من النظام الحاكم بالسعودية يرى أن “قرار إسقاط المقاتلة الروسية ليس عسكريًا صرفًا سبق للروس اختراق المجال التركي قبل الانتخابات ولم ترد عليهم أنقرة”، مضيفًا: “إنه قرار سياسي وتصعيد محسوب”.

وتابع خاشقجي على حسابه في تويتر: “للموقف التركي القوي اليوم علاقة واضحة بانتصار العدالة والتنمية وخروجه بحكومة قوية منفردًا بالسلطة بعد انتخابات أول نوفمبر”.

وحول أنباء تحدثت آنذاك عن إسقاط مروحية روسية أخرى على يد كتائب المعارضة السورية علق خاشقجي بقوله: “لابد أن المروحية الروسية التي دُمِّرت بجبل التركمان حملت عدداً من القوات الروسية الخاصة، ذلك أنها كانت في مهمة إنقاذ وبحث عن طياري السوخوي”.

وقال الإعلامي فيصل القاسم على تويتر، ساخرًا من تعليقات الرئيس الروسي على حادث الطائرة: “بوتين يقول إن الطعنة جاءته ممن يدعمون الإرهاب.. يقصد تركيا طبعاً، ما أقبح الـ… عندما تُحاضر بالشرف.على أساس أنك يا بوتين ترمي الورد على السوريين، .

وأضاف : “أردوغان احتفظ بحق الرد خمس دقائق فقط، ثم أسقط الطائرة الروسية. أما نظام الأسد فيحتفظ بحق الرد على الطائرات الإسرائيلية التي تنتهك أجواء سوريا ليل نهار منذ خمسين عاماً”.

وتابع القاسم: “الدول التي تحترم نفسها لا تسمح للطير الطائر أن ينتهك أجواءها، بينما بشار الأسد فتح كل حدود سوريا للقاصي والداني كي يقول للعالم إنه يواجه إرهابيين”.

فيما غرّد الحقوقي الجزائري والمراقب الدولي السابق في سوريا أنور مالك، على تويتر قائلاً: “تركيا تُسقط مقاتلة روسيا لأنها دولة ذات سيادة ومكانة صنعتها شرعية حكامها لدى شعبهم، ولم ولن تحتفظ بما تسميه (حق الرد) كما يفعل السفاح الأسد”.

وعن حجم التصعيد الروسي المتوقع رأى مالك أن بوتين “يتوعد ويتهدد، ثم يعود إلى حجمه الطبيعي، فلا يمكنه أن يتحرك عسكرياً ضد تركيا، ولن يتجرأ مطلقاً على السعودية، فيكفيه الغرق في مستنقع سوريا”.

من جهته، تطرق الصحفي الفلسطيني ياسر الزعاترة إلى رد الفعل الروسي، واعتبر أن بوتين “في ورطة كبرى بعد إسقاط الأتراك للطائرة، إن ردَّ فسيتورط أكثر في مستنقع المنطقة، وإن سكت فسيعني بلْع إهانةٍ كبيرة، سوريا ورْطته الكبرى”.

الزعاترة أضاف على تويتر: “ما فعله الأتراك ضد الطائرة الروسية جاء بعد تحذيرات. بوتين يدرك أنه سيكون في ورطة إذا قرر الرد. سيكتفي بالتصعيد في سوريا على الأرجح”.

وقال الزعاترة أن الغرب “سعيد بالورطة الروسية. بوتين وجّه له إهانات كبرى في أوكرانيا، وهو يجد اليوم فرصة لرد الإهانة”، مضيفاً “عموماً، تناقضات الكبار تخدم المستضعفين”.

ما جرى ليس مجرد اشتباك تركي-روسي، بل اشتباك مع حلف الناتو الغربي بقيادة أميركا”، هكذا كتب الكاتب السعودي والصحافي بجريدة الشرق الأوسط “مشاري الذايدي”، الذي أكد ذلك بقوله: “استجابت قيادة الناتو لدعوة تركيا إلى عقد اجتماع عاجل لبحث التهديدات الروسية”.

ولم يستبعد الذايدي عودة سيناريو الحرب بين الأتراك والروس عام 1853، لتشابه الظروف، حيث “انخرطت بها قوى غربية مع العثمانيين ضد الروس (بريطانيا العظمى وإيطاليا)”، وهي الحرب التي انتهت “بمعاهدة باريس التي كانت بوابة كثير من التغيرات السياسية على كل الدول التي شاركت بتلك الحرب”.

ورأى الكاتب اللبناني محمد علي فرحات أنه “ليس لبوتين سوى تلقي الضربة والتواضع قليلاً. لا يكفي حلفه مع إيران لتعزيز مصالحه في المشرق العربي”.

وأضاف فرحات في مقال له نشرته الحياة اللندنية: “ضربة السوخوي ستعيد حاكم الكرملين إلى الواقع. إنه حليف واشنطن في ضرب داعش، ويمكن أن يتقاسم معها النفوذ بشروطها لا بشروط طهران، ولن يستطيع المرشد الحلول محل واشنطن في رسم خرائط النفوذ الجديدة”.

غطرسة روسيا على “دكر الانقلاب

رغم الغطرسة الروسية الكبيرة التى تفرضها على نظام السيسي الا انه تحفل قضية سقوط الطائرة الروسية بالكثير من المفارقات والمقارنات المزعجة، ليس لمصر وروسيا وحدهما، بل للعالم كله، فهي تذكر بفاجعة الطائرة الماليزية MH17 التي أسقطها صاروخ فوق أوكرانيا والتي أكدت لجنة التحقيق الدولية مسؤولية مسلحين مدعومين من روسيا (وبالتالي الكرملين نفسه) عنها.

هذه المقارنة التى عقدتها افتتاحية جريدة القدس العربي اللندنية تكشف مسؤولية روسيا أخلاقياً عن سقوط الطائرتين، فليس هناك إرهاب حميد وإرهاب خبيث: كلاهما إرهاب، وكلاهما أدّى إلى ضحايا مدنيين لا علاقة لهم بسياسات الطرفين المتنازعين، كما أنها تكشف لجوء موسكو المستمر لاستخدام أكاذيب مفبركة، وهو ما اضطر الاتحاد الأوروبي مؤخرا لإنشاء جهاز إعلامي للرد على ما سماه “التضليل الروسي”.

روسيا التي رفضت التحقيق الدولي حول الطائرة الماليزية حين لم يتناسب مع مقاييسها فوجئت بوجود عشرات الأدلة الأخرى التي جمعها صحافيون متمرسون من وسائل التواصل الاجتماعي عن أكاذيب تقنية استخدمتها لتركيب «التهمة» على الحكومة الأوكرانية ومنها مقابلة مدعاة مع موظف اتصالات اسباني زعمت محطة روسية أنه يعمل في مطار كييف مع فيلم يظهر طائرة مقاتلة أوكرانية تقصف الطائرة المدنية الماليزية، ثم، حين انفرطت القصة، عرض صور «ستالايت» تم التلاعب من خلالها بمركز انطلاق الصاروخ.

 

 

* شاهد: “ايه اللى حصل؟” أغنية ساخرة من السيسي

 

 

* شاهد.. هولاند يتعمد إهانة “السيسي” بقمة المناخ.. وصدمة الأذرع الإعلامية

وقف الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند على رأس المستقبلين لضيوفه من الرؤساء والملوك والأمراء لحضور قمة المناخ التى تستضيفها العاصمة باريس، غير أنه انسحب على نحو مفاجئ قبيل حضور قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي ليترك مهمة استقباله لمن خلفه من المسؤولين.

ورصدت الأذرع الإعلامية لحظة نزول السيسي من سيارته لحضور قمة المناخ، لتروج لمزاعم الحفاوة المبالغ فيها فى استقبال قائد الانقلاب من قبل الرئيس الفرنسي، إلا أن الصدمة جاءت مخيبة للآمال على وقع اختفاء هولاند من المشهد.

وعلقت مذيعة التليفزيون على مشهد دخول السيسي إلى قاعة اجتماع رؤساء الدول، بالتأكيد على أن هولاند حرص على استقبال قائد الانقلاب، إلا أن الصمت خيم كثيرا على الشاشة، قبل أن تستطرد أنها لا تري الرئيس الفرنسي على الشاشة رغم استقباله كافة الزعماء ورؤساء الدول.

ويعاني قائد الانقلاب من توالي الصفعات فى كافة زياراته الخارجية رغم حرصه فى كل مرة على تقديم قرابين الولاء وتعمد الانحناء والانبطاح أمام الغرب، إلا أن الإهانات حاصرته فى لقاءه مع ديفيد كاميرون الأخير فى لندن، وعقوبات بوتين الصارمة تجاه سقوط الطائرة الروسية فى سيناء، وأخيرا الدخول من الباب الخلفي فى قمة المناخ بعد تجاهل هولاند المتعمد استقباله رغم نقل العدسات استقبال الرئيس المضيف للجميع قبيل حضور السيسي.

 

 

* سياسي بريطاني: السيسي أيامه معدودة بعد أن حوّل مصر لـ”جمهورية خوف

ر السياسي البريطاني جورج جالوي، تغريدة عبر حسابه الشخصي على موقع التغريدات القصيرة “تويتر”، معلقا فيها عن الوضع المصري، مؤكدا أن مصر تحولت إلى جمهورية خوف، وأن السيسي أصبحت أيامه معدودة.

وقال جالوي”: “مصر التي تتلقى استشارات من توني بلير، باتت الآن جمهورية خوف، وتتزايد درجة عدم استقرارها يومًا بعد يوم”، مضيفًا: “أيام الديكتاتور السيسي معدودة“.

 

 

*النموذج الإماراتي لن يخرج مصر من عثرتها الاقتصادية

تراجع مصر في العديد من المؤشرات التنموية، يجعل من مشروع التنمية ضرورة لابد منها، لمواجهة تحديات تعداد سكاني يقترب من 95 مليون نسمة، ولتلبية متطلبات وضع مصر الإقليمي والدولي، فمصر كقوة إقليمية، لم يعد يناسبها هذا التراجع التنموي، وتدهور أوضاعها الاقتصادية

إن تراجع مستويات التعليم بمصر في مؤشر التنافسية للعام 2015/2016، لتكون في المرتبة قبل الأخيرة له دلالات شديدة السلبية على الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية، فمعنى ذلك أن ما يتم تخصيصه من الإنفاق العام بالموازنة العامة للدولة بنحو  105 مليار جنيه، هو مجرد إهدار للموارد، كما إنه يعكس دلالة سلبية أخرى حول مهارات اليد العاملة المصرية، فتدني مستوى التعليم، يؤدي إلى اتساع شريحة العمال غير المهرة، وبالتالي انخفاض إنتاجيتهم.

وثمة مؤشرات أخرى، من بطالة وفقر وزيادة العجز بالميزان التجاري، نتيجة لانخفاض الأداء التنموي لمصر، ومنذ يوليو 2013 (تاريخ إطاحة الجيش بأول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا في مصر، محمد مرسي)، تصدرت دولة الإمارات مشهد تقديم الدعم للاقتصاد المصري مع كل من السعودية والكويت.

إلا أن المشاركة الإماراتية كان لها ملمح مميز عن بقية دول الخليج، إذا اشترطت دولة الإمارات أن يكون جزء من مساعداتها في صورة عينية، كما أن بعض المشاريع التي تكفلت بتنفيذها في مصر، عهدت بها إلى القوات المسلحة لتنفيذها، وهذه إشارة تحمل عدة سلبيات منها، إصرار الإمارات على تواجد الجيش المصري في الحياة الاقتصادية المدنية، الأمر الثاني حرمان القطاع الخاص من المشاركة في تنفيذ هذه المشروعات، ما يعد مساهمة في زيادة معدلات الركود الاقتصادي الذي تعاني منه مصر.

والمتابع للنشاط الاقتصادي في مصر، يلاحظ أن الإمارات تحظى بجانب كبير من اهتمام الحكومة المصرية، فمحافظ البنك المركزي المصري السابق وكذلك وزراء المجموعة الاقتصادية، لم تنقطع زياراتهم لدولة الإمارات، ما أعطى انطباعًا أن الإمارات تدير الملفات الاقتصادية المصرية، أو أنه قد عُهدت إليها إدارة ملف التنمية بمصر.

 كما إن مشاركة الإمارات في مؤتمرين اقتصاديين بمصر، خلال مارس  وسبتمبر الماضيين كانت واضحة، من خلال طبيعة المشروعات المطروحة في المؤتمرين، أو الحديث عن استثمارات إماراتية بهذه المشروعات.

وما يسترعي الاهتمام في قراءة العلاقات الاقتصادية الإماراتية المصرية، أنها تركز بشكل كبير على الأنشطة الريعية، واقتصاد الخدمات، وهي أمور محل نظر في إطار التحديات التي تعيشها مصر، وتدهور أوضاعها الاقتصادية.

 وفيما يلي نتناول مظاهر عدم مناسبة نموذج التنمية الذي تقدمه الإمارات لمصر من خلال مشاركتها الاقتصادية، أو من خلال ترويجها لدخول شركاء آخرين لدعم الاقتصاد المصري.

التركيز على السياحة والعقارات

قطاعا السياحة والعقارات من القطاعات الاقتصادية المهمة، ولكنهما في حالة مصر، يأتيان من حيث الاهتمام بعد حاجات مصر من تلبية قطاعي الزراعة والصناعة، فقد حققت مصر معدلات نمو وصلت إلى 7.1% قبل عام 2010، وكان لقطاعي السياحة والعقارات مساهمة واضحة في هذا النمو، ولكن العائد من هذا النمو يتسم بدورات الركود والرواج في قطاع العقارات، وكذلك عدم الاستقرار في قطاع السياحة.

لذلك لم يؤد النمو المرتفع الذي تحقق في بعض السنوات بمصر إلى خفض معدلات البطالة أو تقليل رقعة الفقر، بل زاد الفقر في مصر مع ارتفاع معدلات النمو، وبالتالي فمصر تحتاج إلى إعادة ترتيب أولوياتها من حيث توجيهها الاستثمارات المحلية أو الخارجية لقطاعي الصناعة والزراعة، من أجل خلق فرص عمل مستقرة، وكذلك زيادة القاعدة الإنتاجية، وهو ما لم يتحقق في مشاركة الإمارات، حيث أتت مشروعاتها في قطاعي العقارات والسياحة، وخلت من أية أنشطة صناعة أو زراعية، سواء في مؤتمر شرم الشيخ في مارس 2015، أو مؤتمر مرسى مطروح في سبتمبر 2015.

اهتمامات مختلفة

من خلال دراسات عدة، وجهت انتقادات كثيرة لنموذج التنمية المتبع في دولة الإمارات، من حيث اعتماده على موارد بشرية خارجية، وكذلك فقر الموارد الطبيعية، لذلك تم التوجه بشكل كبير لمشروعات العقارات والسياحة، وحتى النماذج السياحية التي نفذت وبخاصة في إمارة دبي، كانت تتنافي والموارد الطبيعية، فضلًا عن اعتماد نموذج التنمية هناك على موارد ريعية من خلال النفط، أو التوسط في القروض الخارجية كما تم في حالة إمارة دبي.

ولكن الوضع في مصر مختلف، ويتطلب البعد عن هذه السلبيات التي تكرس أزمة التنمية في مصر، فنموذج التنمية بمصر يلزمه اعتماد تكنولوجيا كثيفة العمل في المراحل الأولى، من أجل استيعاب العاطلين عن العمل حاليًا، وكذلك الداخلين الجدد لسوق العمل، حيث تتمتع مصر بعدد سكان قابل للزيادة بشكل كبير. كما أن مصر لديها العديد من الموارد الطبيعية التي تسمح لها بإعادة بناء قاعدة إنتاجية قوية في قطاعي الزراعة والصناعة.

أما ما يخص التمويل، فثمة أزمة ثقة في المجتمع المصري، أدت إلى ظهور سلبيات في إدارة التمويل المتاح، حيث تكثر المدخرات غير الرسمية، والتي نرى أثرها في سوق الاقتصاد غير الرسمي، وكذلك القضايا المتكررة في جرائم ما يسمى بـ توظيف الأموال”، وتحتاج مصر إلى برنامج حقيقي للاستفادة من الموارد المالية المحلية، وأن تلزم الحذر الشديد فيما يتعلق بإطلاق يد المسؤولين في الاقتراض الخارجي.

وثمة أمر مهم في هذا الإطار، يتعلق بدور الإمارات في تمويل مشروعات التنمية بمصر، حيث اقتصر الدور الإماراتي على التمويل الجاري المتعلق بدعم احتياطيات النقد الأجنبي، أو تقديم بعض شحنات النفط، بينما مصر تحتاج إلى استثمارات دائمة، والإمارات تمتلك ثاني أكبر صندوق سيادي في العالم بعد النرويج، وبإمكانها أن تساهم في تمويل حقيقي بمصر، يستطيع أن يخرجها من عثرتها التنموية، وهو السؤال الذي يحتاج إلى إجابة حول طبيعة العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

دور الوسيط

تسعى الإمارات عبر الإعلان عن عدة مشروعات بمصر، لأن تقوم بدور الوسيط، كما هو الحال في مشروعات المؤتمر الاقتصادي بشرم الشيخ

لقد اعتمد مشروع العاصمة الإدارية الجديدة لمصر – الذي أُعلن لاحقا عن فض عقده بين الحكومة المصرية والشركة الإماراتية – على الترويج من الجانب الإماراتي، لكافة مشروعات العاصمة، سواء بالجانب السياحي أو الصحي أو الترفيهي، فيما تفتقد الشركة أية ملاءة مالية تمكنها من تنفيذ المشروع، أو أجزاء منه.

وحاولت الشركة التي أعلن عن اختيارها لتنفيذ مشروع المليون وحدة سكانية، الحصول على التمويل من الجهاز المصرفي المصري، لتصبح مجرد منفذ ينافس شركات المقاولات المصرية، التي تعاني الركود منذ سنوات.

ونفس الشيء في المشروعات التي أعلن عنها بمليارات الدولارات في مؤتمر مرسى مطروح، فدور المطور العقاري، دور رئيس تحرص عليه الشركات أو الدولة الإماراتية، بينما مصر تحتاج إلى دور الشريك، لبناء تنميتها التي طال انتظارها من قبل المواطنين.

في الختام، يمكن القول بأن فاقد الشيء لا يعطيه، فالإمارات رغم كونها دولة نفطية، ولديها تجربة يمكن وصفها على الصعيد التجاري أو الخدمي بأنها ناجحة، إلا أنها تصنف في عداد الدول النامية، حيث يعتمد ناتجها المحلي على الأنشطة الريعية، ويندر أو يقل في ناتجها المحلي مساهمة التكنولوجيا، أو المكون الصناعي المعتمدة على المعرفة

وإذا كانت مصر والإمارات تشتركان في كونهما دول نامية، إلا أن مشكلات التنمية في كل منهما تختلف بشكل جذري، وأجندة التنمية في مصر ينقصها إرادة سياسية، واستقرار سياسي وأمني، وتجربة ديمقراطية حقيقية، وهي مفاتيح لا تمتلكها الإمارات، ولكن تمتلكها مصر وحدها.

 

 

* رسالة مسربة تكشف ثورة المعتقلين.. و”ضابط بالسجون” يهدد بفرم المعارضين

حاول قطاع مصلحة السجون احتواء حالة الغضب المتنامي داخل معتقلات العسكر، في ظل المعاملة القمعية من جانب الضباط تجاه المعتقلين والزنازين غير الآدمية التي تكتظ بساكنيها، فضلاً عن التعامل الفاشي مع أهالي السجناء في الزيارات والتي كان آخرها مطلع الأسبوع في سجن طره والذي شهد حالات تعدٍّ على الأهالي وإلقاء الطعام على الأرض وتفتيش الزوار بصورة غير آدمية.

ورد المعتقلون على انتهاكات مصلحة السجون، بهتافات مدوية داخل الزنازين تناهض الحكم العسكر وبلطجة الوزارة الأمنية؛ ما أجبر الداخلية على التدخل سريعًا لاحتواء الأزمة، وعدم تسربها إلى وسائل الإعلام، حتى لا تسهم في تفاقم حالة الغليان المسيطرة على الشارع خاصة بعد جريمتي قتل المواطنين داخل أقسام الشرطة في الأقصر والإسماعيلية.

أحد المعتقلين، كشف – في رسالة مسربة من داخل سجن طره اختص بها “الحرية والعدالة” – أن العميد محمد علي حسين، رئيس مباحث قطاع مصلحة السجون، اجتمع مع عدد من السجناء من أجل امتصاص غضبهم في مشهد عنصر بامتياز، بعد أن خالف حديثه الأجواء التي تم خلالها اللقاء داخل أسوار سجن طره، حيث أخذ يلوح بسلاحه طوال اللقاء في وجه المعتقلين وسط حراسة مشددة من الكلاب البوليسية ومليشيات مجمع السجون.

وزعم علي في بداية حديثه أن مصلحة السجون جهة محايدة ولا دخل لها بالصراعات السياسية خارج أسوار السجن، مشيرًا إلى أنه يدرك أن أكثر الحضور من المحترمين وأساتذة الجامعات والقول الفصل بين أطراف النزاع هو شامخ الانقلاب.

وأضاف: “أنا هنا طرف حيادي، ومن أول ما بتدخلوا أنا مسئول عنكم وعن أكلكم وشربكم، ومليش دعوة خالص بالسياسة، متابعا: “أنتم عارفين إن الانتخابات شغالة والقوات كلها بتأمن فى الشوارع وعلى أتم الاستعداد وخلصنا الاستحقاق الثالث من خارطة الطريق“.

وناقض رئيس المباحث نفسه بالحديث في الشأن السياسي، قائلا: “السيسي قوي، والعرب فرحانين بينا، والعالم كله بيركع للسيسي، وإحنا مكملين”، ليقاطعه أحد الأحرار: “وإحنا كمان مكملين“.

وانفعل الضابط بشدة ليدخل في وصلة من سب الدين والألفاظ البذيئة لجميع الحضور، ويتخلي عن حديثه الدبلوماسي، قائلا: “أنا بتكلم بالراحة وده أول وآخر إنذار، واللى هيتكلم فيكم هطلع ……”، وقام بسب الدين مجددا.

ورفض المعتقلون بذاءة العميد، ليواصل حفلة الألفاظ الخادشة للحياء والسباب الفاضح: “إحنا الأقوى، وربنا لنفرمكم كلكم”، لينهي الزيارة دون أن يتطرق الحديث لأهم أسبابها والمتعلقة بحقوق السجناء واحترام الأهالي والمعاملة غير الآدمية للمواطنين.

ويشهد الشارع المصري حالة من الغضب المتنامي على خلفية جرائم الداخلية وانتهاك مليشيات الشرطة حرية المواطنين، حيث خرجت مظاهرات حاشدة فى الأقصر على خلفية قتل المواطن طلعت شبيب تحت وطأة التعذيب، وبالمثل كان المشهد في الإسماعيلية بعد تعذيب الطبيب حسن عفيفي داخل قسم الشرطة حتى لفظ أنفاسه، فضلا عن مشاهد البلطجة المتكررة والاعتداء اليومي على المواطنين.

 

 

*اعترافات برهامي وتاريخ “النور” الحافل بالعمالة للأجهزة الأمنية

اعتراف ياسر برهامي -نائب رئيس “الدعوة السلفية”، والقيادي بحزب النور الموالي لسلطات الانقلاب الظالمة- بتقديمه معلومات إلى أمن الدولة حول 35 أسرة من قرية واحدة من رافضي الانقلاب، في حواره مع مجلة “روزاليوسف” لم يمثل “مفاجأة” للكثيرين؛ خاصة في ظل تربية وترعرع العديد من قيادات الدعوة السلفية وحزب النور على أعين الجهات الأمنية، وتوظيفهم في صراع العلمانية العسكرية ضد أصحاب الفكر الإسلامي، خاصة جماعة الإخوان المسلمين، كبرى الحركات الإسلامية السنية في العالم.
فقد سبق اعتراف “برهامي” اعتراف مماثل من نادر بكار -مساعد رئيس حزب النور لشئون الإعلام-، بقيامة بالإبلاغ عن إمام مسجد وضع شعار رابعة، ووجه عبارات مسيئة لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك“.
وقال بكار -في لقاء تلفزيوني-: “إحنا وصلنا لمعالي وزير الأوقاف، إمام مسجد ربعاوي بيقول على السيسي إنه قاتل وخائن“.

عمالة حزب النور للجهات الأمنية لم تتوقف عند القيادات فحسب، وإنما امتدت أيضا إلي طلابهم في الجامعات؛ حيث كشف د.محسن عبد العال -أستاذ الشريعة بجامعة الأزهر- “أن سنوات ما قبل الثورة شهدت تجنيد الجهات الأمنية لشباب الدعوة السلفية للعمل كـ”مرشدين” على الأساتذة والطلاب، وكتابة تقاريرهم حولهم لجهاز أمن الدولة“.
في حين أكد مصطفى الفقي -سكرتير المخلوع مبارك- أن الدعوة السلفية كانوا الأقرب لأمن الدولة قبل ثورة يناير، وكانوا أعين الأمن على الإخوان المسلمين.
وقال -في وقت سابق، خلال حواره مع حمدي رزق في برنامج “نظرة”، على قناة صدى البلد”-: إن الدولة لم تحظر دخول حزب النور إلى البرلمان على الرغم من مخالفة الدستور الذى ينص على عدم دخول أحزاب دينية وسمح له بدخول الانتخابات.
ويؤكد عطية عدلان -رئيس حزب الإصلاح- أن الدعوة السلفية كانت على علاقة قوية بالجهات الأمنية، إذ كانوا دائمي الاتصال بجهاز أمن الدولة، لافتا إلى أن بعض تلاميذهم كانوا يصرحون بأن مشايخ السلفية أفتوا بإبلاغ الجهات الأمنية عما وصفوهم بـ”المبتدعة”، أي غير من يتبعون نهجهم وطريقتهم، مشيرا إلى أنه تضرر شخصيًّا من بعض تلاميذهم.
وتابع “عدلان”: في 2006 تم تلفيق تهم لـ 27 من الإخوة كنت على رأسهم، وحكم علينا ما بين 6 أشهر وعام، بوشاية 4 أعضاء من الدعوة السلفية في الإسكندرية باتهامات ملفقة بإنشاء جماعة على خلاف القانون، والسعي إلى هدم مؤسسات الدولة وغيرها من التهم المعلبة.
شهادة الشيخ د.محمد عبد المقصود
وفي تصريحات متلفزة في مواطن عديدة وأوقات متعددة أكد الدكتور محمد عبد المقصود -كبير الدعاة السلفيين في مِصْر- أن برهامي ومواليه مردوا على العمالة للأجهزة الأمنية وأنهم قاموا بالإبلاغ عن مخالفيهم زلفى للأجهزة الأمنية وجهادًا في سبيل الهوى.

السيسي ضحى بـ12 مليون مصري.. الجمعة 20 نوفمبر. . مصر تدخل مرحلة الخطر

تذاكر مجانية للقضاة والفقراء ليس لهم إلا الله

تذاكر مجانية للقضاة والفقراء ليس لهم إلا الله

السيسي ضحى بـ12 مليون مصري.. الجمعة 20 نوفمبر. . مصر تدخل مرحلة الخطر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*حملة اعتقالات واسعة قبل ساعات من انتخابات برلمان السيسي

شنّت أجهزة الأمن الانقلابية قبل ساعات من انطلاق انتخابات برلمان السيسي في 13 محافظة يومي الأحد والإثنين، حملة اعتقالات واسعة، خاصة في محافظة القاهرة، التي تعد ضمن المحافظات التي ستجري فيها العملية الانتخابية.

وداهمت قوات الأمن عدداً من المناطق الشعبية، خاصة منشأة ناصر والدويقة وشبرا والساحل والزاوية الحمراء والشرابية وروض الفرج والبساتين وحلوان، بدعوى إجراءات أمنية من دون توجيه أي تهم للمقبوض عليهم، أو إحالتهم إلى النيابة للتحقيق معهم.

في المقابل، اشتكى الأهالي من تلك الإجراءات التي قامت بها قوات الشرطة خلال الساعات الماضية، مؤكّدين قيام القوات بالقبض على أولادهم، سواء من المنازل أم خلال الكمائن ليلاً، واستجوابهم بطريقة استفزازية، من دون إبداء السبب أثناء القبض عليهم.

كما شهدت محافظات عدّة بالوجه البحري، خاصة محافظات الدلتا التي ستجري فيها العملية الانتخابية، حملة أمنية مبكرة، كذلك محافظة الدقهلية، إذ اعتقل عدد كبير من شباب الجامعات بعد حصول عدد كبير منهم على إجازة إجبارية، بالتزامن مع العملية الانتخابية.

بالإضافة إلى ذلك، اعتقلت قوات الأمن 15 شاباً بمنطقة المنزلة، وشنّت عمليات مداهمة لعدد من المنازل لانتماء  أشخاص لجماعة “الإخوان”، لكن لم يتم إلقاء القبض عليهم، إذ لم يكونوا متواجدين حينها.
وفي محافظة كفر الشيخ، تم اعتقال 8 أشخاص، كما ألقت القوات، بالتعاون مع عناصر من جهاز الأمن الوطني، القبض على عدد من الشباب في محافظات الغربية والشرقية والمنوفية ودمياط والإسماعيلية والقليوبية.

إلى ذلك، وصف عدد من الناشطين حملة الاعتقالات الأخيرة، التي قامت بها القوات بالتزامن مع العملية الانتخابية، بأنها جزء من حملة يقوم بها النظام لوقف تحرك قوى المعارضة، واعتقالهم وتعذيبهم داخل السجون، مؤكّدين أن العنف أصبح ممنهجاً ضد الشباب بصفة خاصة، بعد اعتقال عدد منهم لا تتجاوز أعمارهم 18 عاماً.

وحذّر هؤلاء الناشطون من “ثورة شعبية” ستندلع خلال الأيام المقبلة، بسبب تلك الحملات، التي هي بدون سبب، والتي تستهدف منازل الأهالي في الساعات الأولى من الصباح، من دون أي حرمة للمنازل وللأطفال ولكبار السن.

 

 

*مقتل عائلة كاملة بـ”رفح” جراء قصف جيش الانقلاب لمنزلهم

كشفت مصادر حقوقية بسيناء، عن مقتل عائلة مكونة من “سيدتين وطفل”، إثر قصف جوى من قوات جيش الانقلاب على منزلهم بقرية “البرث” جنوب مدينة “رفح“.

وأوضحت المصادر أن طائرات (F16)  استهدفت منزل المواطن “سلمان الحسيسى، صباح اليوم الجمعة، ما أسفر عن مقتل عائلته (زوجته، وطفله، ووالدته)، في حين هرولت سيارات الإسعاف لموقع الانفجار، ونقلت الضحايا لمشرحة مستشفى رفح” المركزى.
وداهمت قوات أمن الانقلاب، العديد من المنازل داخل مناطق “رفح” و”الشيخ زويد” و”العريش”، بزعم وجود مخطط لتنظيم “بيت المقدس” لإفساد انتخابات الجولة الثانية من انتخابات برلمان العسكر.
وقتل 3 مواطنين، على يد قوات أمن الانقلاب التي اعتقلت نحو 99 مواطنًا في “العريش” و”بئر العبد”.
وبحسب مصادر أمنية، فإن القوات الانقلابية، استهدفت  منطقة “جرادة”، جنوب الشيخ زويد“، كما قتلت اثنين من المواطنين واعتقلت 4 آخرين في منطقة شيبانة، جنوب “رفح”.
كما أطلقت القوات الانقلابية النار على عدد من المواطنين بزعم أنهم إرهابيين”، في مدن آخرى بـ”العريش” و”رفح”  و”الشيخ زويد”، ما أسفر عن استشهاد 3 مواطنين، واعتقال 42 آخرين.
هذا وتواصل قوات أمن الانقلاب بالتعاون مع قوات الجيش، قصف منازل المواطنين في “رفح” و”الشيخ زويد”، بزعم وجود “عناصر إرهابية”.

 

 

*هيومن رايتس: تعذيب النائب “عمرو زكي” بسبب قوله “حسبنا الله ونعم الوكيل

أعلنت منظمة “هيومن رايتس مونيتور” أنها وثقت أحدث الانتهاكات بسجن العقرب عن طريق أسرة المعتقل النائب البرلماني السابق عن دائرة حدائق القبة المهندس عمرو محمد زكي محمد عبدالعال والبالغ من العمر 49 عاما.
وقالت في بيان لها الأربعاء، إنه “تم نقل ذكي إلى زنزانة التأديب بسجن العقرب الأحد الماضي،  لاعتراضه لفظا على المعاملة غير الآدمية التي يتلقونها في السجن بقوله (حسبنا الله ونعم الوكيل) ليتم نقله إلى زنزانة أشد بشاعة من تلك التي يقضي فيها فترة حبسه داخل زنزانة للحبس الإنفرادي منذ أن أكثر من عام، مع حرمان كامل من تلقي الزيارة سواء من الأهل أو من المحامين.
كما حملت “هيومن رايتس مونيتور” السلطات المصرية كل المسؤولية عن سلامته وأمنه، وطالبتها بسرعة إعادة محاكمته والإفراج الفوري عنه وعن جميع المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي ممن لم يتوفر ضدهم أية أدلة تدينهم من خلال محاكمة مدنية تتوفر فيها شروط المحاكمة العادلة.
واعتقل البرلماني السابق في شهر أكتوبر عام 2013 ليكمل أكثر من عامين داخل السجون، بعد أن وُجِهت له تهمٌ بالمشاركة في “فض رابعة العدوية” وهي القضية المقيدة برقم 15899 لعام 2013، والتي قَتلت فيها قوات الأمن المصرية والجيش معتصمين سلميين باستخدامها أسلحة ثقيلة ومحرمة دوليًا، ثم وجهت التهم للمعتصمين وقامت باعتقالهم ومحاكمتهم، ومنهم “زكي“.
قضى “زكي” شهوراً فى سجن “استقبال طرة” ثم تم نقله إلى “سجن ليمان طرةوأخيرا إلى “سجن العقرب شديد الحراسة” حيث قضى فيه أكثر من عام في حبس انفرادي، ومنعت عنه كافة الزيارات لأكثر من عشرة أشهر، لم يعلم فيها عنه ذووه شيئًا، ليسمح لأهله بزيارته مرتين فقط في شهر سبتمبر الماضي وتُمنع الزيارات عنه مرة أخرى.
ويعاني المعتقل السياسي من مرض السكري والضغط وقد أجرى عملية رباط صليبي في ركبته وعملية غضروف بالقدم الأخرى، كما أصيب سابقاً بجلطة في المخ وهو ما يجعله عرضة للإصابة بها في ظل منع الدواء أو تلقي الرعاية الطبية عنه، بالإضافة إلى سوء ظروف الاعتقال، التي يشتكي منها كافة المعتقلين.
قدمت عائلته عدة بلاغات منها اثنين إلى النائب العام وأخر إلى مصلحة السجون للمطالبة بزيارته وبالغاء حبسه الإنفرادي والسماح بنقله لمستشفى للعلاج، إلا أن جميع البلاغات التي قدموها قوبلت بالتجاهل التام ولم يتلقوا أي رد حتى الآن، بل زادت المعاملة السيئة ضده لتصل إلى نقله إلى زنزانة التأديب منذ يوم الأحد الماضي.
وبدورها تخشى “هيومن رايتس مونيتور” على صحة وسلامة “عمرو زكي”، حيث قامت بإرسال شكوى عاجلة إلى المقرر الخاص بالتعذيب وسوء المعاملة والفريق العامل المعني بالاعتقال التعسفي بالأمم المتحدة مطالبة فيها بالتدخل لمطالبة إدارة السجن والسلطات المصرية بنقله فورا إلى مستشفى طبي يتمتع بالرعاية الجيدة وبايقاف حبسه التأديبي وحبسه الانفرادي تمامًا، والذي يعد نوعا من التعذيب وسوء العاملة.

 

 

*نيابة الانقلاب تتهم معتقلي ذكرى “محمد محمود” بقطع الطريق

وجهت نيابتا الانقلاب بقصر النيل وعابدين برئاسة أحمد حنفي، تهم قطع الطريق والتجمهر وتعطيل المواصلات إلى  13 من متظاهري ذكرى محمد محمود، ممن تم اعتقالهم أمس أعلى كوبري أكتوبر.

ولفقت تحريات امن الانقلاب للمعتقلين، تهم الانتماء لحركة 6 أبريل وقطع طريق كوبري أكتوبر أثناء توجههم إلى ميدان التحرير، لإحياء ذكرى محمد محمود، فضلاً عن اتهامهم برفع لافتات مناهضة لدولة العسكر.

وأسماء المعروضين على نيابة عابدين: هي : أحمد محمد سعيد ، مصطفي إبراهيم ، كريم خالد فتحي ، محمد عبد الحميد . فيما يمثل أمام نيابة قصر النيل 9 شباب هم : محمد إبراهيم ، محمد علي نعمان ، سحر مندور ، أحمد سيد ، حمد دسوقي ، سيد محمد أحمد ، محمد إبراهيم أبو اليزيد ، محمد إسلام ، أحمد عصام .

وتعود أحداث ذكرى محمد محمود إلى  19 نوفمبر 2011، حيث اعتدت قوات العسكر على المتظاهرين في شارع محمد محمود والشوارع المحيطة بميدان التحرير، ما تسبب في وفاة وإصابة المئات من الثوار من مختلف القوى الثورية.

 

 

*حملة مقاطعة لسوبر ماركت ” ألفا ماركت ” بسبب الحجاب!

انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي دعوات لمقاطعة سوبر ماركت “ألفا ماركت” بالمعادي بسبب منع صاحبه للموظفات من ارتداء الحجاب خلال أوقات عملهن.

بدأت الحملة عن طريق تدوينة كتبتها إحدى المواطنات التي لاحظت عدم ارتداء أية موظفة للحجاب، رغم أن صورتها على بطاقة التعريف الخاصة بها بالحجاب، وحين سألت إحداهن عن السبب ذكرت لها أن صاحب محل يشترط عليهن خلع الحجاب قبل بدء العمل.

ولاقت الحملة رواجًا على الشبكة العنكبوتية التي أبدى عدد كبير من مرتاديها مشاركتهم في حملة المقاطعة تشجيعًا للحجاب، ومعاقبة لصاحب المحل على هذا التعسف غير المقبول في دولة يدين غالبية سكانها بالإسلام، ويرتدي معظم فتياتها الحجاب.

رفعت الحملة شعار “مش من حقك”، وتساءلت مطلقة الحملة: “معلهش هو احنا فين؟ وفي بلد إيه اللي متخليش واحدة محجبة تشتغل في سوبر ماركت؟؟ للدرجة دي بنذل المحتاج للشغل وللفلوس ونخليه يعمل اللي على مزاجنا وإذا كان عاجبك“.

وأضافت: “إيه العنصرية والتعنت ده؟ ومساواة إيه اللي بنطالب بيها الغرب لو احنا بنعمل كدة جوا بلدنا….حاسة بحرقة دم و عار إني معرفتش أعمللها حاجة”، لافتة إلى أنها أكدت لصاحب المحل أنه سيخسر بسبب هذا الإجراء نتيجة حملة المقاطعة التي بدأت تنتشر بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي بكثافة.

 

 

*تذاكر القطار مجانية للقضاة!

تدول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” صورة لإحدى تذاكر قطارات مصر والتي تُصرف مجانًا للقضاة أثناء استخدامهم للقطارات وتتحمل الدولة نفقات سفرهم.

وجاء في الصورة المؤرخة بتاريخ 16 نوفمبر الجاري، في القطار المتجه من الجيزة إلى الأقصر بالدرجة الأولى المكيفة أن التذكرة مخصصة لوزارة العدل، وأن سعر التذكرة “صفر” جنيه.  

تذاكر مجانية للقضاة والفقراء ليس لهم إلا الله

تذاكر مجانية للقضاة والفقراء ليس لهم إلا الله

 

*ميدل إيست بريفنج: تحت حكم السيسي .. مصر تدخل مرحلة الخطر

من المثير للسخرية أن عودة جماعة الإخوان المسلمين إلى المسرح السياسي في مصر لن يكون إلا نتيجة لأفعال نظام عبد الفتاح السيسي. انتشرت نكتة ساخرة بعد سقوط الرئيس مرسي على إثر الاحتجاجات الشعبية في يونيو 2013: على مدار 50 عامًا حاول عبد الناصر، السادات ومبارك هزيمة الإخوان المسلمين بلا جدوى، لكن الأمر تطلب سنة واحد فقط من حكم الرئيس مرسي.

لكن النكتة لم تنته بعد. فيبدو أن نظام السيسي يبذل قصارى جهده لمحو ما فعلة مرسي بكفاءة تامة. لقد حظي السيسي بكل شيء: دعم شعبي جارف، إرادة صادقة لجمع شتات البلاد، إرهاق عام من التظاهرات والاحتجاجات، معارضة إسلامية مصابة بشدة، ومساندة إقليمية واسعة. لكن ما كان ينقص السيسي هو الفهم العميق لكيفية إدارة المشهد الفوضوي، والخطة المفصلة لإعادة بناء البلاد في أقل وقت ممكن.

هناك 3 محاور رئيسية في المشهد: الشعب، آلة النظام الحاكم، والإخوان المسلمين. رفض الشعب مرسي لأنه لم يتمكن من تحقيق وعوده في تحسين الحياة اليومية، أو إصلاح الآلة الحاكمة، وإيقاف التداعي المستمر للخدمات العامة. ما كان يحتاجه السيسي هو العمل على هذه المناطق، بجدية وبسرعة. كان الشعب على استعداد للانتظار إن رأى محاولات ذات مصداقية لوضع خطة تعد ببعض النتائج الإيجابية وتدفعهم للتحلي بالأمل. لكن السيسي اختار تأجيل أي إصلاحات إدارية في سياق عدم إزعاج الآلة الحاكمة في حربها ضد الإخوان المسلمين وحلفائهم. كان هذا الاختيار خاطئًا، وكلّف السيسي جزءًا كبيرًا من شعبيته. لم يفهم السيسي الوزن النسبي والتفاعلات المتداخلة بين الأقطاب الثلاثة لمصر ما بعد مرسي.

لم يكن الاختيار سهلًا، لكن العقول المستنيرة فقط هي التي تدرك أنه لا تعارض بين إصلاح الآلة الحاكمة ومحاربة الإخوان. فإصلاح الآلة الحاكمة يحافظ على الدعم الشعبي الضروري لنجاح هذه الحرب، لكنه يتآكل الآن سريعًا. في الحقيقة فإن الشعب يعيد التفكير في رفضه التام للإخوان المسلمين.

لا أحد يستطيع القيام بمهمة إعادة تجميع النسيج المصري المفكك بلا أدوات مناسبة. إن كان الهدف هو إعادة بناء بلد شارفت على الانهيار، فإن الأداة الرئيسية هي الآلة الحاكمة، والعلم الرئيسي هو الإدارة السياسية، والسيسي لم يحظ بأي منهما. إن حله الرئيسي في محاربة الإخوان كان الشعب نفسه، وهذا الشعب اشترط في دعمه للسيسي أن يبذل جهدًا كبيرًا لإصلاح البلاد وتحسين المعيشة، وهو ما لم يحدث، ولم يقترب حتى أمل حدوثه في المستقبل القريب. فالأشياء تسير في الاتجاه المعاكس.

إن نقاط التماس بين النظام والشعب معروفة، فأي مصري يرى مصطلح “الدولة” في حياته اليومية من خلال العاملين بالخدمة المدنية، الخدمات العامة، قوات الشرطة، الأداء البيروقراطي والإداري، الأسعار والإعلام. إن كان هذا ما يراه المصريون في الدولة، فإن السيسي كان يجب عليه التساؤل عن وسائل تنظيم وإدارة الدولة. إن نقاط التماس هذه، التي تشكل إدراك الشعب لمفهوم الدولة، قد ازدادت سوءًا بشدة في العامين الماضيين.

للنجاح في مهمة معقدة مثل قيادة البلاد، فإن السيسي يحتاج إلى دعم سريع من صانعي المزاج العام: الطبقة الوسطى، وخاصة في المناطق الحضرية. لكن دعنا نرى مثالًا على جودة المسار الإعلامي المخاطب للطبقة الوسطى، ليظهر لهم أن هناك تغييرات. محرر بصحيفة مشهورة صرّح منذ عدة أيام أنه اكتشف “أخيرًا” السر وراء ارتداء السيسي للنظارات السوداء.

“الرجل يبكي كل ليلة لساعات طوال لأنه يشعر بمعاناة فقراء مصر”

هل من المفترض أن يقنع هذا المصريين أن السيسي شخص جيد؟ على الجانب الآخر، فإن الصحفيين الحقيقيين والمدافعين عن حقوق الإنسان، أمثال حسام بهجت، يتم اعتقالهم أو ترويعهم.

في تلك اللحظات العصيبة، فإن ما يجب أن يرتكز عليه الشعور السياسي للنظام هو الأمل. والأمل تولده الإدراكات والتجارب، لكنه لن يصمد بذاته طويلًا. يجب حقنه بانتظام بعلامات من التحسن، حتى المتواضعة منها. إن سقط الأمل، فإن المحافظة على بقاء النظام ستعتمد أكثر و أكثر على القمع.

لكن القمع سلاحٌ ذو حدين، خاصة في بلد مرّت بثلاثة أعوام من الطور الثوري. مصر ليست على حافة ثورة أخرى، لكنها تقترب من الحافة سريعًا، سريعًا جدًا. والوقت من ذهب في مثل هذه الحالات. إن قُدّر لانتفاضة ثانية أن تقوم، فإن العنف الناتج قد يهدد بانهيار شامل، مثلما حدث في سوريا. الإخوان المسلمون سيكونون الشيطان الأصغر والأخف.

من الواضح أن الآلة الأمنية في مصر لديها رؤية سطحية حول الوضع في مصر، تدفع بقطاعات واسعة من الطبقة الوسطى إلى معارضة السيسي. لكن هذه الآلة تعيش على تضخيم التهديدات وتضخيم الاستجابة لها بالتبعية. هذه الآلية لا تتضمن تحليلًا اجتماعيًّا سياسيًّا للتحديات على حقيقتها. إن العاملين في المجال الأمني قريبون جدًّا من الصورة إلى درجة عجزهم عن رؤية عناصرها في إطارها السياسي الحقيقي.

هكذا لا يجد السيسي أمامه إلا عصا القمع ليكتسب مزيدًا من الوقت. الأدوات الأخرى إما تحاكي نظرية النظارة السوداء، أو هي شديدة الفساد، عديمة الكفاءة. الرجل حسن النية، أتى ليحكم بلدًا لا شيء فيها يعمل كما يفترض به. إن المشكلة في مصر أكبر من تخيل المصريين أنفسهم. لكن لا شك أن السيسي يسير في الطريق الخاطئ. كان يجب عليه البدء في سنّ أدواته وتزييتها، وبعدها يأتي عزل أعدائه كمهمة سياسية متفهّمة. الأمن يأتي في المرتبة الثانية. هذا الترتيب تم الإخلال به ليس فقط في مواجهة العدو لكن أيضًا في الحفاظ على قاعدة الدعم الجماهيري.

إن النجاحات قصيرة المدى تم تقديمها كعلامات على جودة الإستراتيجية التي يتبعها النظام، لكنها في ذات الوقت علامات على الفشل. حرية الخطاب السياسي تم التعامل معها على أنها مشكلة، لا كأداة محتملة لتقوية النسيج المصري. أصوات المعارضة يستم إسكاتها بغير حاجة حتى وإن كانت تشير إلى إنعدام الكفاءة في آلة الحكومة. إن تشجيع النقد لأداء الدولة لا يُرى كأداة في سبيل إصلاحها.

لذا، يمكننا القول إن جماعة الإخوان لديها حليف قوي: حياد الحكومة والسيسي عن الطريق الصحيح، بغض النظر عما يقوله عن نفسه أو عن حكمه. والإخوان المسلمون يدعون الحكومة تعمل عملها هي في تحريك الشعب من أرضية دعم النظام إلى خانة المعارضة، والحكومة تفعل ذلك بكفاءة مثيرة للدهشة.

الإخوان المسلمون في منتصف الطريق الآن إلى إعادة التأهيل ونيل غفران نفس الشعب الذي طردهم من السلطة منذ عام ونصف. رأينا في الانتخابات البرلمانية الأخيرة علامتان غريبتان: الأولى أن الشعب امتنع عن التصويت. والثانية أن حزب النور السلفي الداعم للنظام، حظي على عدد مثير للسخرية من الأصوات. ويبدو أن الشعب المصري قد مارس نوعًا من الاحتجاج الصامت بامتناعه عن التصويت، وأن الإخوان المسلمين يحظون بما يحظون به من الدعم ليس فقط لأنهم إسلاميون، بل لأنهم المعارضة” المواجهة لنظام يحاول بكل جدية تنفير قاعدته الشعبية. لو كان الأمر متعلقًا بالإسلاميين فإن الشعب كان ليصوت للنور.

هل فات الأوان؟ ليس بعد. ما زال للسيسي قاعدة شعبية معقولة. لقد نُصِح بفعل خاطئ وهو ألا يشرح للمصريين الحجم الحقيقي لمشكلات اللحظة الوجودية. استمتع السيسي بشهر العسل، وقد حان الوقت لكي يخرج بنتائج، وهي غير موجودة.

بعد نكسة 1967، خرج عبد الناصر يشرح للشعب الحجم الحقيقي للكارثة، وطلب منهم المساعدة. قبل الشعب طوعًا أن يربط الأحزمة ويرشّد استهلاكه من الأطعمة لعدة أعوام. من الواضح أن مستشاري عبد الناصر يختلفون عن مستشاري السيسي كثيرًا.

لكن الطبقة المتوسطة هي التي ستحدد مستقبل مصر. يجب أن يخاطب النظام هذه الطبقة الاجتماعية الرئيسية إن أراد البقاء. ومخاطبتها تبدأ باحترام العقول والتوقف عن نظريات النظارات السوداء والبكاء. والمهمة الرئيسية هي إصلاح الآلة الحكومية. في شرق أوروبا، بدأ عام الإصلاح حينها بخطة لتغيير موظفي المراكز العليا والهياكل من الأعلى إلى الأسفل، وليس العكس. آليات المراقبة ومكافحة الفساد والمحسوبية أعطيت سلطات كاملة بداخل كل هيئة حكومية. لكن لكي ينجح هذا لابد أن تبدأ في احترام الشعب، وتتوقف عن رؤية أفراده كأشياء لا أشخاص.

مؤخرًا تسببت عواصف ممطرة في إغراق عدة مدن وقرى مصرية، لتقتل العشرات. سلطت المأساة الضوء على شلل الآلة الحكومية والخدمات العامة. أما كارثة الطائرة الروسية بشرم الشيخ فستعيق السياحة وتحرم الصناديق العامة من العملة الصعبة التي تحتاج إليها الدولة المصرية بشدة. يستمر إعلام الدولة في تفسيره الغبي لكل الأشياء السيئة على أنها “مؤامرة دولية على مصر”. يقول محلل عسكري “مرموق” لمشاهديه على شاشات التليفزيون أنه حتى العواصف والمطر يمكن ابتداعها” من قبل أجهزة المخابرات في الدول القوية.

يستعد الشباب المصري لموجة أخرى من الاحتجاجات في ذكرى 25 يناير. هذه الموجة لن تحقق الكثير لأن الشعب لم ييأس من السيسي بعد. ولكن إن استمر المسار الحالي للنظام، فقد تكون هذه الاحتجاجات تحضيرًا لشيء أسوأ بكثير.

لا يجب أن يأمل في زعزعة نظام السيسي، لأنه لا بدائل غير الفوضى الشاملة. لا يجب لأحد ألا يتمنى نجاح نظام السيسي، لأن فشله سيكون خبرًا سيئًا للغاية بالنسبة للمنطقة كلها. لا يجب أن يتمنى أحد مزيدًا من عدم الاستقرار، لأن آخر ما يحتاجه الشرق الأوسط هو سوريا جديدة. إن انهيار مصر قد يبدأ حقبة جديدة من العنف في قلب الشرق الأوسط. لكن يجب على أحدهم أن يقنع الدولة المصرية بكل هذا، لكي يتمكن السيسي من السيطرة على الدولة.

إن الوقت ينفد، وبسرعة.

 

*هلع في الإسماعيلية بسبب “الالتهاب السحائي”

حالة من الهلع تجتاح محافظة الإسماعيلية، بعد تداول أنباء عن انتشار مرض ” الالتهاب السحائي “، ووجود عدد من حالات الوفاة بالمرض القاتل وسط تعتيم داخل مديرية الصحة بالإسماعيلية .

وتفجرت القضية داخل محافظة الإسماعيلية بعد وفاة طبيبة داخل المحافظة، عقب إصابتها بالالتهاب السحائي على اثر مشاركتها في إحدى القوافل الطبية .

وقال الدكتور ” هشام الشناوي ” وكيل وزارة الصحة بالإسماعيلية: إن الوفاة عادية، وأنه لا يوجد عدوى والوضع مستقر من الناحية الطبية داخل المحافظة ولا يوجد ما يدعو للقلق .

وأضاف في تصريحات صحفية، أن معدلات الإصابة بالمرض منخفضة للغاية، محذرًا من تداول شائعات لا أساس لها من الصحة عن انتشار المرض .

وتم تقصي الموضوع المثير للقلق داخل محافظة الإسماعيلية، والذي دفع بعض المواطنين للتوجه للبحث عن التطعيمات ضده .

التحاليل تؤكد إصابة عدد من الأشخاص بمرض ” الالتهاب السحائي، إضافة إلى تذكرة دخول عدد من الأشخاص بالمرض إلى مستشفيات الإسماعيلية، تؤكد أن الكشف أكد إصابة هؤلاء المرضى بالمرض القاتل .

ودفعت الشائعات بعض الأهالي للبحث عن التطعيم ضد المرض سواء في أي من الوحدات الصحية أو من الصيدليات الخاصة تخوفًا من الموضوع .

وقال رامي العملة ” أحد أهالي المحافظة: إنه توجه بصحبة أبنائه وزوجته للحصول على التطعيم ضد مرض الالتهاب السحائي خوفاً من انتشار المرض .

وكلف التطعيم مبلغ 85 جنيه للفرد الواحد من عائلته، بينما ظهرت شكاوى بعد ذلك على شبكات التواصل الاجتماعي بسبب غلاء المصل في بعض صيدليات الإسماعيلية .

ونشر الدكتور عمر أبو المجد طبيب امتياز بمستشفى الجامعة في الإسماعيلية على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، تأكيد بوفاة أكثر من 6 حالات مصابة بالمرض، منها حالة لطفل في عمر ثلاثة أشهر، وأضاف أن ثلاث حالات أخرى خرجت من المستشفى ولا يعلم أحد مصيرهم، فيما لا توجد أي إجراءات للوقاية من المرض أو انتباه من أي مسئول .

واستطرد أبو المجد، يفترض توزيع كمامات من نوع “  N95  ”   للوقاية، إضافة إلى توفير اللقاح، مشيراً إلى أن الأطباء مستمرة بعملها رغم كل الظروف .

كانت داليا محرز ” طبيبة ” بالإسماعيلية قد وافتها المنية يوم الخميس 5 نوفمبر الماضي على اثر تعرضها للالتهاب السحائي الوبائي بحسب تقرير الوفاة والتحاليل .

ونظم العشرات من أطباء الإسماعيلية وقفة احتجاجية بالمستشفى العام يوم السبت 7 نوفمبر الماضي للمطالبة بالحقوق الخاصة بالدكتورة المتوفية، وقالت الدكتورة دينا محرز شقيقة الدكتورة المتوفية، أن الهدف من الوقفة ليس واقعة ” داليا ” فقط بل تعديل المنظومة حتى لا تنهار الخدمات الصحية بمصر .

وأضاف زوج الدكتورة المتوفية، أنه تفاجئ برد فعل المسئولين ووزارة الصحة، مضيفًا أن محرز تلقت العلاج على نفقتها دون تقديم أي منافع لها بسبب عملها .

واستطرد الزوج قائلًا: لقد قدرني الله على الإنفاق لكن ماذا إن كانت الواقعة مع شخص غير قادر، لا يمكن أن يكون بدل العدوى 19 جنيه ولا يوجد أي منافع فما فائدة الطب وهو ما سينعكس على الأطباء وسيؤدى لوجود إهمال في أرواح المرضى .

تقرير الوفاة وتحاليل تثبت أن داليا محرز الطبيبة الشابة بالإسماعيلية ماتت بسبب الالتهاب السحائي، وهو ما أكد أطباء زملائها أنه لا يمكن أن تصاب به إلا من خلال العمل .

فيما أكد جميع الأطباء أن محرز التقطت المرض نتيجة عدوى بعد مشاركتها في قافلة طبية بالإسماعيلية، وهو ما يعنى أن المرض عدد أكبر من الناس أصيبوا به .

وأكدت حملة “عايزين حقنا” للأطباء، أن فترة حضانة المرض تمتد إلى أسبوعين وتكون الأعراض هي الآم الرقبة وارتفاع درجة الحرارة  فقدان الوعي .

 

 

*كارثة جديدة تضرب قطاع الشحن الجوى في مصر

كارثة اقتصادية جديدة حلت على قطاع الطيران المدنى فى مصر، لكنها فى هذه المرة تطال صناعة الشحن الجوى التى يقوم عليها ما يقارب 146 شركة شحن جوى، تنقل من خلال شركاتها العديد من السلع والبضائع والتى تعد بمثابة جسر بين الشركات والمصانع المصرية وبين مستوردى بضائع تلك المصانع.

 وقال أحد أصحاب شركات الشحن الجوى، الذى رفض ذكر اسمه، وفقا للـ”اليوم السابع، إنه فوجئ هو وغيره من الشركات العاملة فى مجال الشحن الجوى برسالة من خلال البريد الإلكترونى” مفاداها، أن كلا من شركات مصر للطيران وأير فرانس تعتذر عن نقل الشحنات التى كان قد جرى الاتفاق على تسفيرها عبر الطائرات الخاصة بالشركتين واللذين تخرجان من الأجواء المصرية. وأوضح أن الطائرات الخاصة بالركاب بعد تحميل الركاب وحقائبهم كان يتواجد مكان يتسع إلى حوالى “4 بليت” والتى تزن تقريبا حوالى من 4 إلى 12 طنا، وكان يتم استغلال تلك المساحة فى شحن بضائع المصانع المصرية للخارج، مثل المنسوجات التى تصدر إلى أوربا وأمريكا، فضلاً عن تصدير بعض المنتجات الزراعية التى يزداد الطلب عليها فى تلك الفترة نظراً للطقس السيئ فى بعض الدول المستوردة لتلك المنتجات، ويطلق على هذه الفترة “السيزون”، والتى تبدأ من أكتوبر إلى ديسمبر، وأحيانا تطول المدة إلى فبراير من العام التالى.

 وأضاف: “فوجئنا بعد التداعيات المترتبة على حادث سقوط الطائرة الروسية، وقبل الإعلان عن التقرير الذى يؤكد بالقطع السبب الحقيقى لسقوط الطائرة بقيام مجموعة من الشركات الأجنبية هى أليطاليا والـKLM وأير فرانس بالإضافة إلى شركة مارتن أير وهذه الشركات مملوكة للمجموعة الهولندية، برفض شحن أى بضائع على طائراتهم خصوصا المتجه إلى الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والذى يعدن أكبر الأسواق التى يذهب غليها المنتجات المصرية“.

 وتابع: “بعد ذلك فوجئنا بزيارة من لجنة TSA والمعنية بالأمن فى مجال نقل البضائع والشحن وبعد تفقد سير العمل داخل مطار القاهرة وتفتيشهم على كافة مراحل سير عمليات التعامل مع نقل البضائع وإجراءات السلام والأمانة الخاصة بهم، فوجئنا بأن التقرير الصادر من اللجنة وردت به عبارة تسببت فى كارثة لقطاع الشحن الجوى بمصر ” IGNOR “، وهذه العبارة تعنى حظر أية تصدير لبضائع عبر طائرات نقل الركاب، ولم يتوقف الأمر على ذلك بل جاءت الطامة الكبرى عن طريق بفرض اللجنة حزمة من الإجراءات لنقل البضائع خلال طائرات الشحن الجوى“.

 وأشار إلى أن الشروط والإجراءات التى فرضتها لجنة TSA، هى أنه لابد أن تمكث البضاعة المرسلة فى مطار القاهرة لمدة 48 ساعة ثم فى دولة الترانزيت 48 ساعة أخرى ثم فى أمريكا دولة الوصول 48 ساعة ثالثة، كما تتضمن الشروط وجود تفتيش عبر الكلاب البوليسية بالإضافة إلى تفتيش يدوى كذلك لابد من وجود أجهزة إسكان حديثة وهى التى تكشف ليس فقط المعادن لكن المواد البلاستيكية لأن هناك أدوات مصنوعة من البلاستيك ممكن يتم استخدامها لعمليات عدائية، والشرط الأخير أن تكون كافة الخطوات السابقة مسجلة عبر شاشات متصلة بشبكة الإنترنت الدولية فى كل من أوربا وأمريكا ليتسنى لمكاتب لجان الأمن والسلامة متابعة الشحنات بالصوت والصورة بدأ من وصولها إلى المطار للشحن مرورا بمرحلة التخزين وصولاً إلى مرحلة الترانزيت وأخيراً الوصول إلى مرحلة نهاية الرحلة إلى البلدان التى تسافر إليها“.

 وفى سياق متصل، قال أحد كبار العاملين فى مجال الشحن الجوى لـ”اليوم السابع، أن التأخر فى تنفيذ هذه الحزمة من الإجراءات سيجعل مصر للطيران الناقل الوطنى يفقد الكثير من الدخل بالنسبة لشركات الشحن الجوى، لأنه لم يتم صدور قرار بما سيتم اتخاذه لتنفيذ التعليمات المطلوبة من جانب اللجنة المختصة، ومن الممكن أن تسارع إحدى شركات الشحن المنافسة فى تنفيذ حزمة الإجراءات، وبالتالى تفوز بكعكة سوق الشحن وتحتكره ويزداد خسارة مصر لأن الأمر يتعلق ببضاعة لابد من تسفيرها فورا، وإلا تتعرض الشركات لغرامات تأخير تطول الشركات سواء الناقلة أو المصدرة أو وكيل الشحن.

 وكشف عن مفاجأة أخرى هى أن هناك بعض الشركات والعلامات التجارية الكبيرة المتواجدة فى الخارج متعاقدة مع عدة مصانع فى مصر لتنفيذ خطوط إنتاج مطلوبة فى الخارج وهى تساعد وتساهم بشكل كبير فى تشغيل مصانع وتوفير فرص عمل وهذه الشركات ملتزمة بمواعيد تسليم طلبيات بمبالغ ضخمة وعندما تجد أن ثمة إجراءات وتأخير فى وصول الشحنات الخاصة بهم فإنهم فورا سيبحثون عن دولة بديلة تستطيع أن تلبى احتياجاتهم وبالتالى تخسر مصر موردًا هاما من موارد الاقتصاد وتوفير العملة الصعبة للبلاد.

 وكانت شركة “مصر للطيران” أصدرت بيانا إعلاميا الخميس الماضى، جاء فيه أنه بناء على توصيات وفد سلامة النقل الأمريكى الذى زار القاهرة الأسبوع الحالى فإنه سيتم تعليق سفر شحنات البضائع الكبيرة على طائرات الركاب المغادرة من القاهرة إلى كل من نيويورك وكندا اعتبارًا من اليوم والاكتفاء بتحميل حقائب الركاب، وهو الإجراء الذى تم تطبيقه على عدة دول تسير رحلاتها المباشرة إلى الولايات المتحدة فى الفترة الأخيرة.

 وأعلنت أن وفد لجنة ” TSA” تفقد إجراءات الأمن بمطار القاهرة الدولى لتأمين الركاب والحقائب والطرود ونقل البضائع على الرحلات المتجهة إلى الولايات المتحدة، وأثنى على تطبيق التدابير الأمنية على رحلات مصر للطيران، كما تم الاتفاق على الإجراءات الإضافية التى سيتم تفعيلها كإجراءات احترازية على الرحلات المباشرة المتجهة إلى الولايات المتحدة، وذلك بعد التنسيق بين مختلف الجهات المعنية.

 

 

*مُحامي ”حسين سالم”: تقدمنا بطلب للتنازل عن 75% من ثروة موكلي لصالح مصر

قال الدكتور محمود كبيش، محامي رجل الأعمال حسين سالم، إنه تقدم بطلب للتنازل عن 75% من ثروة حسين سالم لصالح مصر.

وتابع كبيش: “من يعرف هذا الرجل يجد أن مشروعاته كلها استراتيجية، فهو يحب مصر وتاريخة يشهد بذلك“.

وأضاف مُحامي حسين سالم، خلال مداخلة هاتفية في برنامج “90 دقيقة”، المذاع على قناة “المحور”، أن حسين سالم سيتنازل عن ثروته من أجل توفيق أوضاعه مع الدولة ، حيث أنه يشعر بالقهر والظلم من تعدد البلاغات والمحاضر المقدمه ضده.

وأشار كبيش، إلى أن موكلة يُعد الوحيد من رجال الأعمال الذي قرر أن يتنازل على هذا الكم الهائل من الأموال لصالح الدولة – على حد قوله.

 

 

*موظفون يستعدّون لمقاضاة الحكومة بشأن قانون الخدمة المدنية

أطلق آلاف الموظفين في مصر ائتلافا لإسقاط القانون الجديد للخدمة المدنية، وذلك في إطار سلسلة من الخطوات التصعيدية التي ينوي الائتلاف، المكوّن حتى الساعة من 7800 عضو، القيام بها للرد على إقرار مجلس الوزراء اللائحةَ التنفيذية لهذا القانون في مطلع الشهر الجاري.

وأعلن منسقو الائتلاف عن تنظيم لقاء جماهيري، غداً السبت، في حديقة الطفل بمدينة طنطا، لاختيار لجنة تمثل الموظفين الرافضين للقانون بالتفاوض مع محامين بخصوص مقاضاة الحكومة وإثبات عدم دستورية القانون، على أن يكون أعضاء اللجنة معنيين بجمع التوكيلات والمبالغ المقررة للمحامين.

من جانب آخر، دعت النقابة المستقلة للعاملين في هيئة النقل العام إلى إضرابٍ عن العمل مطلع يناير/ كانون الثاني المقبل، داخل المقر الرئيس للهيئة في منطقة الجبل الأحمر بمدينة نصر، شرق العاصمة المصرية القاهرة. وطالبت النقابة بالتعاون عن طريق المفاوضات لإيجاد حلول قبل الإضراب العام، وفق ما تم الاتفاق عليه في جلسة الحوار مع وزير القوى العاملة جمال سرور يوم 29 سبتمبر/ أيلول الماضي.

وأكدت أن العاملين في هيئة النقل العام يبحثون عن زيادة الإنتاج وخدمة المواطن في عملية الانتقال داخل القاهرة الكبرى بأجر زهيد يستطيع المواطن دفعه أو الحصول على خدمة مميّزة، بعيدًا عن شركات النقل الجماعي التي تنافس في تقديم الخدمة.

وقال طارق بحيري، رئيس الوفد المفاوض باسم العمال، نائب رئيس النقابة المستقلة للعاملين بهيئة النقل العامة، إن العاملين بانتظار موافقة شرطة هيئة النقل العام على الإضراب، وذلك بمشاركة العاملين بـ”جراج” نصر وفتح والإدارة العامة للهيئة والورش الإنتاجية، لكن الأخيرة ستشارك بعدد محدود، بعد رفض رئيس الهيئة كل عروض التفاوض مع العاملين.

ولفت إلى أن أعداد المشاركين في الإضراب ستكون أكبر من أعداد العاملين المشاركين في الوقفة الاحتجاجية التي نُظمت يوم السبت الماضي أمام نقابة الصحافيين.

ويطالب المحتجون بإعادة تبعية هيئة النقل العام لوزارة النقل بدلًا من محافظة القاهرة، وصرف الأجر الكامل طبقا للوائح والنُظُم والقوانين المنظمة للعمل داخل الهيئة مع تغيير اللوائح الخاصة بالهيئة، واشتكى بعض سائقي الهيئة من عدم وجود قطع غيار بعض السيارات.

 

 

*كارثة .. السيسي ضحى بـ12 مليون مصري بواسطة “السوفالدي

نشر موقع “البوابة نيوز” الداعم للانقلاب العسكري تقرير بعنوان (عملية قتل 12 مليون مريض “سي” بـ”السوفالدي”) تحدث فيه عن كارثة العلاج الذي قال عنه نظام السيسي أنه أمل المصريين في الشفاء من فيروس “سي“.

كما ذكر التقرير أن معهد بريطانيا للصحة والمعهد الأمريكي للأمراض المعدية، قد أكدا أن العلاج يؤدي لحدوث انتكاسة وعودة فيروس «سى» للمرضى، كما أوصوا بعدم استخدامه نهائيا .. إلى نص التقرير :

السوفالدى” حلم الشفاء الخاص بـ12 مليون مريض كبد في مصر، تحول إلى «خدعة» كبرى، بداية من عدم صلاحية العقار مرورًا بالصفقة التي بلغت 2 مليار جنيه، وروجت لها وزارة الصحة والمسئولون في اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، ممن باعوا الوهم للمرضى

وأكدوا نجاح العقار في تحقيق نسب شفاء وصلت إلى 90%، وانتهاءً بالإعلان عن حدوث انتكاسة لمرضى فيروس «سى» بعد العلاج بـ«السوفالدى»، وأعقب ذلك إلغاء العلاج الثنائى والثلاثى، لأنه لا يلائم المرضى المصريين.

التضارب جعلنا نبحث عن المستفيد من تدهور حال المرضى، وتحولهم إلى كائنات محطمة نفسيا لا حول لها ولا قوة، بعد أن «هلل» المسئولون في وزارة الصحة من خلال وسائل الإعلام للدواء الجديد صاحب المفعول «السحرى»، ثم عن المسئول عن تحول المصريين لفئران تجارب خاصة بشركات الدواء الكبرى، إضافة إلى الإجابة عن التساؤل حول من أدخلوا الصفقة بمليارات الجنيهات، رغم وجود تقارير وأبحاث عالمية تسبق استيراد «السوفالدى» أو تصنعيه، تثبت أن هذا العقار بلا فاعلية مع الجيل الرابع للمرض المنتشر في مصر، والأخطر من ذلك أن التعامل الخاطئ عبر استخدام هذا العقار تسبب في تحور الفيروس، وخلق جيل جديد منه لا يمكن علاجه، وهو ما يهدد حياة ملايين المصريين.

الغريب في الأمر أن المسئولين قالوا إن الشركة المنتجة لـ«السوفالدى»، وبعد المفاوضات باعت الدواء لمصر بـ1% من ثمنه الأصلى، لنكتشف بعد ذلك أنها أكذوبة، وأن البروتوكول الموقع شمل سعر البيع لكل الدول النامية، ولم يخصص للسعر في مصر.

العقار غير صالح

المسئولية في هذا الأمر شملت وزير الصحة السابق عادل العدوى، ورجال اللجنة الخاصة بالفيروسات الكبدية، وإدارة تسجيل الدواء بوزارة الصحة، إذ كانت البداية من خلال منظمة الصحة العالمية والمؤتمرات التي نشرت جميع الأوراق البحثية حول أدوية فيروس «سى» الجديدة، والتي أثبتت عدم جدوى العلاج الثنائى والثلاثى مع «السوفالدى» للجيل الرابع المنتشر في مصر، وحسب التقارير، فإن نحو ١٢ مليون مريض كبدى في مصر حسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية، ونسبة مرضى الفيروس ٢٢٪ من المصريين، وهى من أكبر النسب على مستوى العالم، ما جعل شركات الأدوية الكبرى تعتمد على مصر ودول الشرق الأوسط في تسويق الأدوية الخاصة لمكافحة الفيروس الكبدى، وعلى الفور شكل المسئولون بوزارة الصحة لجنة قومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، وهى تمارس عملها منذ عام ٢٠٠٤.

بدأت شركات الدواء العالمية منذ عشر سنوات تقريبا في ابتكار أدوية تعمل بشكل مباشر على فيروس «سى» للقضاء عليه نهائيا،

وذلك بعد فك شفرة جين فيروس «سى» الذي ثبت أنه يحتوى على ثلاثة بروتينات رئيسية مسئولة عن رحلة تكاثره في جسم الإنسان، ومن هنا بدأت الشركات ابتكار أدوية توقف هذه البروتينات، ومن ثم إيقاف الفيروس والقضاء عليه.
ويحتوى الشريط الجينى للفيروس «RNA» على ثلاثة بروتينات مسئولة عن تكاثره، وهى «NS٥A وNS٥B وNS٣/٤»، ويفضل إغلاق ٢ على الأقل منها حتى نضمن القضاء نهائيا على الفيروس، وبدأت الشركات تعلن عن نتائج التجارب الأولىة لأدويتها بداية من ٢٠١٠، وكانت نتائج تبشر بقرب الوصول لأدوية فعالة ونهائية للقضاء على الفيروس.

“دوس” و”عصمت” في جلياد

شركة جلياد للعلوم، أعلنت في نوفمبر ٢٠١١ شراءها شركة أمريكية تسمى «فارماسيت» كانت قد اكتشفت عقارين للقضاء على فيروس «سى» بشكل مباشر، وهما «السوفالدى والهارفونى»، كانا في مراحل التجارب الأخيرة، وأعلنت «جلياد» في تفاصيل الصفقة أن «السوفالدى» لا يستخدم وحده، بل يتم استخدامه مع حقن «الإنترفيرون» وأقراص «الريبافيرين»، ومحتمل طرحه في الأسواق في عام ٢٠١٣، أما عقار «الهارفونى» فيستخدم وحده للقضاء على فيروس «سى» ويحتمل طرحه في الأسواق عام ٢٠١٤، وهو ماحدث بالفعل، ويعمل «السوفالدى» على إيقاف بروتين واحد من بروتينات التكاثر بالفيروس وهو «NS٥، أما «الهارفونى» يعمل على إيقاف ٢ بروتين من بروتينات الفيروس «NS٥A وNS٥، لأنه يحتوى على مضادين للفيروس في قرص واحد، أحدهما «السوفالدى» ولذلك يستخدم بمفرده.

الشركة المصنعة لـ«السوفالدى» لمن لا يعرف شركة مريبة اسمها «جلياد» للعلوم «Gilead Sciences»، أنشئت عام ١٩٨٧ بولاية كاليفورنيا، وهى من الشركات المثيرة للجدل بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث تولى رئاسة مجلس إدارتها دونالد رامسفيلد، وزير الدفاع الأمريكى الأسبق في الفترة من ١٩٩٧ إلى ٢٠٠١، الذي وجهت إليه العديد من علامات الاستفهام من مراقبين أمريكيين، خاصة مع امتلاكه نصيبًا من الشركة يقدر من ٥ إلى ٢٥ مليون دولار، ومن علامات الاستفهام المرتبطة أيضًا باقتران اسم رامسفيلد بشركة «جلياد»، هو صدور قرار من الكونجرس الأمريكى يوليو ٢٠٠٥، بشراء عقار «التاميفلو» بما يقدر بـ ٥٨ مليون دولار، لعلاج القوات الأمريكية بمختلف أنحاء العالم، وهو ما رفع قيمة السهم الواحد للشركة من ٣٥ إلى ٤٧ دولارًا، مما جعل رامسفيلد أغنى وزير بحكومة الرئيس الأمريكى الأسبق جورج دبليو بوش، خلال تلك الفترة، ولك أن تعرف أن رئيس اللجنة العامة لفيروسات الكبد، وحيد دوس، والدكتور جمال عصمت عضو اللجنة واستشارى الكبد أعضاء في لجنة أبحاث هذه الشركة!
قبل البدء في استخدام عقار «السوفالدى» بأيام، طرحت شركة جانسن عقار «أوليسيو» في نوفمبر ٢٠١٣، الذي يعمل على إيقاف أحد بروتينات التكاثر «NS٣/٤»، بخلاف البروتين الذي يعمل عليه «السوفالدى»، لذلك كان يجب التعاقد مع الإثنين معا في نفس التوقيت واستخدامهما معا للقضاء على الفيروس بشكل نهائى بدون حقن «الإنترفيرون» المضرة لصحه المريض، إضافة إلى أن الشركة أعلنت عن تجربة العلاج الثلاثى «سوفالدى، ريبافيرين، إنترفيرون»، على ٢٨ مريضا فقط من مرضى فيروس «سى» الجين الرابع الموجود في مصر، وهو عدد غير كاف للحكم على فاعلية وكفاءة العلاج، وأعلنت عن نتائج شفاء ٢٧ مريضا من الـ ٢٨، لكنها لم تعلن عن نتائج الشفاء النهائية بعد مرور ٦ شهور من انتهاء العلاج، وهى الفترة التي تحدث خلالها الانتكاسة وعودة الفيروس نشطا مرة أخرى.

وفى فبراير ٢٠١٤، عقدت شركات الأدوية الأجنبية المخترعة لأدوية فيروس «سى»، بروتوكول تعاون لعلاج مرضى الفيروس حول العالم بأسعار مخفضة، على أن يتم توريد الأدوية للدول النامية، ومنها مصر بسعر ١٪ من أسعارها في أمريكا.

وفى إبريل ٢٠١٤، أعلن مركز الأبحاث والدراسات «DSM» عن وفاة ١٩ مريضا ودخول ٤٨ آخرين للعناية المركزة من أصل ٤٠٧ مرضى استخدموا العلاج الثنائى «سوفالدى + ريبافيرين»، فيما أعلن المركز عن آثار جانبية حدثت للمرضى، لم تذكرها شركة «جلياد» في نشرة «السوفالدى»، وطالب المركز الشركة ومنظمة الغذاء والدواء «FDA» بمراجعه النشرة وإضافة التحذيرات الجديدة التي رصدها المركز خلال التجربة.

توصيات بعدم استخدام العلاج الثنائى

وفى نوفمبر ٢٠١٤ أوصى المعهد القومى البريطانى للصحة بعدم استخدام العلاج الثنائى لمرضى الجين الرابع الموجود في مصر، ورغم التحذيرات تم تداوله في مصر علما بأنه لا توجد تجارب لهذا الجين بالخارج، كما ذكر المعهد أيضا أن الشركة لم تقدم دراسات كافية على استخدام العلاج الثنائى والثلاثى على مرضى الجين الرابع المنتشر في مصر، وأعلن عن تجربة للعلاج الثنائى «سوفالدى» مع «ريبافيرين» لمدة ٦ شهور، على ٢٤ مريضا، وفى نهاية العلاج تم شفاء ٢٣ مريضا من ٢٤، لكن بعد شهور من انتهاء العلاج عاد الفيروس مرة أخرى لـ ١٠ من المرضى بنسبة انتكاسة ٤٠٪.

ومن واقع المستندات التي حصلنا عليها، نصت النشرة الخاصة بـ«السوفالدى» المعتمدة من المنظمات العالمية والـ«FDA» على استخدام العلاج الثنائى «سوفالدى وريبافيرين» للجين الثانى والثالث فقط من فيروس «سى» عكس استخدام الجين الرابع في مصر.

وفى أغسطس ٢٠١٤، طرحت شركة «بريستول ماير سكويب» دواء «داكلنزا» الذي يغلق «NS٥أحد أهم إنزيمات الفيروس المسئولة عن تكاثره، ويستخدم مع «السوفالدى» لإغلاق إنزيمين من الثلاثة المسئولين عن التكاثر، ما يقلل فرص حدوث الانتكاسات، لكن لم تلتفت لذلك اللجنة المسئولة عن أمراض الكبد في مصر.

تقارير الانتكاسة

صدر تقرير في أغسطس ٢٠١٤، يقول إن المعهد القومى للأمراض المعدية بأمريكا، أعلن عن حدوث انتكاسة وعودة فيروس «سى» للمرضى الذين تم علاجهم بالعلاج الثنائى «سوفالدى + ريبافيرين» بنسبة تصل إلى ٣٠٪ من المرضى الذين تم شفاؤهم، وثبت حدوث تحور للفيروس لأحد المرضى المنتكسين بسبب استخدام مضاد فيروس مباشر واحد، وهو «السوفالدى» الذي يغلق بروتين واحد من الثلاث بروتينات المسئولة عن تكاثر الفيروس، ما أتاح فرصة لعودة الفيروس بعد الشفاء وانتهاء العلاج، لأن «الإنترفيرون والريبافيرين» لا يعملان على إغلاق هذه البروتينات، ويعملان بشكل غير مباشر على الفيروس.
كما طرحت شركة «جلياد» دواء «هارفونى» الذي يحتوى على مضادين للفيروس في قرص واحد، ويستخدم منفردا في القضاء على الفيروس في خلال شهرين للحالات البسيطة، و٣ شهور في الحالات المتقدمة من المرض في أكتوبر ٢٠١٤.
وبعد عرض كل هذه الوثائق ونتائج الأبحاث العالمية التي كان يعلم بها أعضاء اللجنة في مصر، أصر المسئولون في وزارة الصحة على استيراد عقار «السوفالدى» وعلاج المصريين به في التوقيت نفسه.

والسؤال هنا.. لماذا لم نتعاقد على «أوليسو» أو «داكلنزا» في نفس الوقت، ونستخدم أحدهما مع «السوفالدى» بدلا من استخدام «الريبافيرين» و«الإنترفيرون»؟، لماذا لم تستورد اللجنة «الهارفونى» الذي يستخدم كوحدة مما يقلل تكاليف العلاج الثنائى الذي يحتاج لـ٦ شهور، والثلاثى الذي يحتاج حقن «الإنترفيرون» الباهظة الثمن علما بأن «الهارفونى» يؤخذ منفردًا عن طريق الفم مرة واحدة في اليوم، حسب ما نشرته منظمة الصحة والغذاء العالمية في العاشر من أكتوبر لعام ٢٠١٤؟
رغم أن التوصيات الأمريكية الجديدة كانت قد وضعت العلاج الثنائى والثلاثى لـ«السوفالدى» لعلاج فيروس «سى» الجين الرابع في مؤخرة القائمة، وهذه التقارير كان يعلمها القاصى والدانى فمن المسئول عن تحويل الـ١٢ مليون مريض إلى فئران تجارب تخضع لابتزاز مافيا الدواء العالمى، وأهدر مليارات الدولارات على أدوية تتسبب في قتل المصريين.. هل هناك مخطط من المسئولين في «الصحة» لإجبار المرضى والترويج لـ«السوفالدي»؟ هذا ما نجيب عنه بالمستندات.

جيل جديد من المرضى

من خلال نشرة من المعهد القومى للكبد بكندا صدرت في ديسمبر ٢٠١٤، أوصت باستخدام «الهارفونى أو كيوريفو» لعلاج الجين الرابع المنتشر في مصر، ولم توص بالعلاج الثلاثى أو الثنائى الذي جلبته اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات للمرضى في مصر، وكذلك الأبحاث والتوصيات التي صدرت من مؤتمر الجمعية الأوربية لأمراض الكبد السنوى الذي عقد في إبريل ٢٠١٥، التي أوصت بـ«الهارفونى وكيوريفو» لعلاج الجين الرابع، وكذلك «سوفالدى + أوليسيو» أو «سوفالدى + داكلنزا»، والاستغناء عن حقن «الإنترفيرون»، ووضع العلاج الثنائى لعلاج الجين الثانى والثالث فقط، وليس الرابع، ووضع العلاج الثلاثى بحقن «الإنترفيرون» كعلاج بديل في حال عدم توافر الأدوية الأخرى.

وحسب ما أكدته التقارير، فإن العلاج الخاطئ يتسبب في تحور الفيروس لدى المرضى، مما يخلق جيلا جديدا من المرضي، كما أكدت توصيات المؤتمر الخاص بالجمعية الأوربية أن المنتكسين ممن فشل معهم العلاج الثنائى أو الثلاثى يحتاجون للعلاج بالأدوية الحديثة، لكن لمدة ٢٤ أسبوعا (٦ شهور وليس ٣ شهور كالمريض العادي)، إذا كانوا مصابين بالتليف، وهم أغلب المرضى المصريين وخاصة المنتكسين، ما يزيد من تكلفة ومدة العلاج للضعف، وبذلك يصبحون ومعهم الدولة عرضة لابتزاز شركات الدواء العالمية، لأنهم باختصار بعد عدة شهور سيقومون باختراع دواء جديد لعلاج الفيروس المتحور، ويتم استيراده بمليارات الدولارات.

سبوبة “السوفالدى

بعد البحث عن سر عدم السماح للشركات المصرية بتصنيع «الهارفونى» طالما أثبتت الأبحاث فاعليته في مقاومة الفيروس من الجيل الرابع؟ كانت الإجابة صادمة، إذ أن إدارة تسجيل الدواء في وزارة الصحة حسب المستندات التي حصلنا عليها عطلت بشكل مباشر ومتعمد إجراءات تسجيل أدوية فيروس «سى» الحديثة عدا «السوفالدى»، وما يثبت ذلك هو إنهاء تسجيل وطرح «السوفالدى» المصرى في الأسواق فبراير ٢٠١٥، أي بعد اعتماده بالخارج بعام تقريبا، فلماذا لم تنته إجراءات تسجيل «أوليسيو» المصرى الذي تم اعتماده وطرحه بالخارج قبل «السوفالدى»؟؟ وكذلك «داكلنزا» الذي تم اعتماده وطرحه بالخارج في أغسطس ٢٠١٤، وكذلك «الهارفونى» المصرى.. كل هذا يدل على مخطط لإجبار المصريين على استخدام «السوفالدى» فقط مع الأدوية القديمة «ريبافيرين وإنترفيرون» التي لا تجدى نفعا وتسبب أضرارا جانبية خطيرة، إضافة إلى مشكلة الانتكاسة وعودة الفيروس نشطا بعد انتهاء العلاج بشهور معدودة.

وصدرت وثيقة من لجنة التسعير بإدارة الصيدلة التابعة لوزارة الصحة، تقول بوقف إجراءات تسجيل وتسعير مثيل «الهارفونى» المصرى بداعى أنه لا يعالج الجين الرابع (هذا بخلاف إجراءات التسجيل)، وبعد أن أثبتت الشركة المصرية المتقدمة لتصنيعه في مصر، وبعد أن قدمت كل ما صدر من كل مراكز الأبحاث العالمية التي أكدت أنه يعالج الجين الرابع الموجود في مصر، طلبت لجنة التسعير من الشركة إثبات أن «الهارفونى» أفضل من العلاج الثلاثى «سوفالدى وإنترفيرون وريبافيرين»..!!، رغم أن هذا ليس من ضمن شروط وإجراءات التسجيل الخاص بالأدوية الجديدة، ما يوضح تعمد تعطيل تسجيل الدواء.

الخطير في الموضوع أن الأطباء والاستشاريين وكبار أساتذة الكبد في مصر ممن يروجون للعلاج بـ«السوفالدى»، لا يكتبون لمرضاهم الذين يتوافدون عليهم للعلاج الثنائى أو الثلاثى وهذا ما تبين  بالمستندات، إذ حصلنا على روشتة مكتوبة لمريض من أحد كبار الأطباء يشير للمريض باستخدام «الأوليسيو»، مع إلزام المريض بالاتصال بمندوب شركة معين للحفاظ على نسبة للطبيب المعالج من العقار

 

 

*فشل الانقلاب.. فساد 600 طن قمحًا بشون الغربية بسبب الأمطار

تسبب فشل حكومة الانقلاب في التعامل مع آثار موجة الأمطار والسيول التي ضربت عدد من المحافظات، إلى وفاة العشرات من المواطنين وتلف العديد من ممتلكات الأهالي.

وكان آخر مظاهر هذا الفشل، فساد 600 طن قمحًا محليًّا داخل شونة نجريج بمركز بسيون، جراء امتلائها بمياه الأمطار وارتفاع نسبة الرطوبة بها، وتم تحرير محضر رقم 6085 إداري مركز بسيون بالواقعة.

وكانت تقارير لجان حصر الأضرار التي لحقت بالمُزارعين بمحافظة البحيرة قد كشفت أن إجمالي المساحة التي تعرضت للغرق على مستوى البحيرة هي 55 ألفًا و966 فدانًا بينها 7 آلاف فدان بدائرة مركز وادي النطرون، وشملت تلف نحو 23 ألفًا و761 فدانًا قطن، 10 آلاف و395 فدانًا بنجر، ثلاثة آلاف و777 فدانًا خرشوف، 4 آلاف و306 أفدنة خضار، وثلاثة آلاف و777 فدانًا بطاطس نيلي وشتوي، وألفان و750 فدانًا أشجار نخيل وبساتين و640 فدانًا فول.

وجاءت خسائر القمح والمواد الغذائية؛ ألف و503 أطنان قمح مبللة بمياه الأمطار منها ألف و5000 في شونة الفرسان بالنوبارية وثلاثة طن بشونة بنك التنمية بالدلنجات، بالإضافة إلى تلف 175 طن سكر منها 10 أطنان بمخزن شركة الجملة بحوش عيسى، و125 طنًّا سائب، و40 طنًا معبأة بمخزن الجملة بإدكو.

وتسببت الأمطار أيضًا في نفوق ألف و509 رؤوس ماشية شملت ألفًا و398 رأس أغنام، 102 ماعز، وتسعة جمال بقرية عفونة بوادي النطورن، بالإضافة إلى بلاغ صاحب شركة الرايا ناحية “عفونة” بخسارة 25 ألف دجاجة من نوعية التسمين عمره 32 يومًا، وبلاغ مواطنة بـ”كفر الدوار” بنفوق 7 آلاف دجاجة تسمين عمر 15 يومًا، وبلاغ صاحب الشركة المصرية للدواجن بتلف 6 آلاف بياض عمر 25 أسبوعًا.

 

 

*اقتصاد دولة الانقلاب.. اقتراض هنا وسخرية هناك

أعلنت سحر نصر، وزيرة التعاون في حكومة الانقلاب، أن المفاوضات مع البنكين الدولي والإفريقي للتنمية انتهت بالتوقيع بالأحرف الأولى على قرض ين بقيمة 4.5 مليارات دولار، منها 1.5 مليار دولار تدخل الموازنة العامة قبل نهاية العام، وفقًا لما نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وقالت نصر، في تصريحات صحفية اليوم الجمعة، إن قرض البنك الدولي سيكون بقيمة 3 مليارات دولار، وقرض الأفريقي للتنمية بقيمة 1.5 مليار دولار على 3 سنوات، موضحة أن الدفعة الأولى من القرضين التي ستدخل الموازنة قبل نهاية العام، ستكون بفائدة 1.5% وبفترة سماح 5 سنوات وسداد 35 سنة.

من ناحية أخرى، عقد عبد الخالق عبدالله، أستاذ العلوم السياسية بجامعة الإمارات العربية المتحدة، مقارنة ساخرة بين الأحوال الاقتصادية لمصر والإمارات خلال الفترة الحالية، لافتًا إلى أن الناتج المحلي للإمارات يفوق الناتج المحلي لمصر بحوالي 114 مليار$ رغم أن عدد السكان بمصر يفوق الإمارات بـ81 مليون نسمة.

وقال عبدالله، في تغريدة له بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “بلغ إجمالي الناتج المحلي لمصر بعدد سكان 90 مليون نسمة 286 مليار $ في حين إجمالي الناتج المحلي للإمارات بعدد سكان 9 ملايين نسمة 400 مليار $”.

 

 

*كاتبة تكشف سر علاقة حكومة الانقلاب بـ”الحاخام والخنزير

علقت الكاتبة الصحفية مي عزام، على تصريحات الانقلابي أحمد الزند، التي قال فيها إن “2 جنيه تكفي المواطن المصري في يومه”، حيث شبهت تصريحاته بقصة الحاخام اليهودي والخنزير.

وروت عزام -في مقال معنون بـ”الخنزير وتصريح الزند”، عبر صحيفة “المصري اليوم” اليوم الجمعة- قصة رجل يهودى فقير كثير العيال يعيش فى ضنك مع زوجته وأولاده العشرة فى مسكن ضيق، ولما زادت معاناته ذهب إلى الحاخام، وقال: لم أعد أحتمل بؤس حياتى، صلِّ من أجلى أيها الحاخام وقل لى ماذا أصنع؟ استمع إليه الحاخام بهدوء وطلب رؤيته فى اليوم التالى، ولما جاء وجد الحاخام ممسكًا بخنزير وقال له: إن الله يطلب منك أن تأخذ هذا الخنزير ليعيش مع أسرتك.. أصيب الرجل بالذهول، فالخنزير حيوان نجس فى الديانة اليهودية، كما أن بيته قد ضاق بأولاده فكيف يضيف إليهم خنزيرًا.

حاول الرجل التملص من اصطحاب الخنزير ولكن عبثًا، فقد أكد له الحاخام أن هذه إرادة الله التى لا راد لها.. استسلم الرجل واصطحب الخنزير إلى بيته فتحولت حياته إلى جحيم، صال الخنزير وجال فى البيت وحطم الأثاث وتبرز وفاحت رائحته البشعة فى كل مكان.

وبعد أسبوع، استغاث الرجل بالحاخام لكى يخلصه من الخنزير لكنه رفض بحزم، مر أسبوع آخر وجاء الرجل إلى الحاخام فقبّل يديه وبكى بحرارة: أيها الحاخام، ارحمنى، رائحة الخنزير لا تطاق، لقد حطم الأثاث وتحول البيت إلى زريبة وحياتنا صارت أسوأ، عندئذ سمح له الحاخام بالتخلص من الخنزير.

مر أسبوع وظهر الرجل، ولما سأله الحاخام عن حاله ابتسم وقال: الحمد لله، أنا صحيح أعيش مع أولادى العشرة فى حجرتين.. ونحن فقراء للغاية لكننا نعيش فى نعمة بعد أن تخلصنا من الخنزير.

 

 

الانقلاب بعد التهديدات الروسية لا أسمع لا أرى لا أتكلم. . الأربعاء 18 نوفمبر. . النوبيون والسيناويون ملفات شائكة ستنفجر

العسكر بعد التهديدات الروسية لا أسمع لا أرى لا أتكلم

العسكر بعد التهديدات الروسية لا أسمع لا أرى لا أتكلم

الانقلاب بعد التهديدات الروسية لا يسمع ولا يرى ولا يتكلم. . الأربعاء 18 نوفمبر. . النوبيون والسيناويون ملفات شائكة ستنفجر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

 

*جيش الانقلاب يقصف بالمدفعية قرى بجنوب  رفح شمالي  سيناء

 

 

*نص بيان الأعلى للقوات المسلحة بعد تهديدات روسيا لا أسمع لا أرى لا أتكلم

تجاهل البيان الصادر عن الاجتماع الطارئ للمجلس الأعلى للقوات المسلحة، مساء اليوم الأربعاء، أزمة الطائرة الروسية المنكوبة، بعد ساعات قليلة من اتصال هاتفي أجراه قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي مع الرئيس الروسي فلادمير بوتين بحثا خلاله نتائج التحقيق الروسي في حادثة سقوط الطائرة.

ولم يتضمن البيان الصادر عن الاجتماع أي إشارة لقضية الطائرة المنكوبة، وذكر فقط أن السيسي أشاد بجهود القوات المسلحة في التصدي لما أسماها “العمليات الإرهابية”، والإجرامية في كافة ربوع مِصْر، وبالتعاون مع أشقائهم من جهاز الشرطة المِصْرية، وما يبذلونه من تضحيات فداءً للوطن وتحقيقًا لأمن الشعب المِصْري”، حسب زعمه.

وأكد السيسي -حسب البيان- أهمية “العمل بأقصى درجات الحذر واليقظة والاستعداد القتالي بالنظر إلى دقة الأوضاع الإقليمية وصعوبة الأوضاع الأمنية في العديد من دول المنطقة“.

وتبريرا لجرائمه بحق مِصْر وشعبها ادعى السيسي أن ما تقوم به من وصفها بـ”الجماعات الإرهابية من عمليات آثمة خارج نطاق منطقة الشرق الأوسط في عدد من الدول الصديقة، يتطلب تعزيز التعاون الأمني وتضافر جهود المجتمع الدولي من خلال مقاربة شاملة لدحر الإرهاب والقضاء على الفكر المتطرف“.

وبحث المجلس الأعلى للقوات المسلحة في اجتماعه الطارئ اليوم تطورات العمليات العسكرية، ومجمل الأوضاع في اليمن وسوريا؛ حيث نقل البيان عن السيسي تأكيده أن “مِصْر ستواصل العمل على تحقيق وحدة الصف العربي والوقوف إلى جانب أشقائها من الدول العربية“.

يشار إلى أن السيسي يتخذ مواقف عدائية تجاه الحركات السنية في المنطقة وعلى رأسها الإخوان المسلمون كبرى الحركات الإسلامية السنية في العالم، وحركة المقاومة الإسلامية حماس؛ حيث يشدد السيسي الحصار على قطاع غزة، كما أن سياسات الانقلاب تدعم دائما كيان الاحتلال الصهيوني، والأنظمة الشيعية الموالية لإيران مثل بشار في سوريا.

 

 

*الخارجية الروسية للسيسي: من حقنا الرد سياسيا وعسكريا

استمرارًا للأزمة المشتعلة بين روسيا ومِصْر بسبب عملية إسقاط الطائرة الروسية، أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن العمل الإرهابي فوق سيناء كان هجومًا على مواطنين روس، أي هجومًا على الدولة.

وقال لافروف: “سيتم استخدام حق الدفاع عن النفس بكافة الوسائل المتاحة، أي الوسائل السياسية والعسكرية، وعن طريق الأجهزة الخاصة والمخابرات.. إلخ“.

ووسط استمرار الغموض حول كيفية زرع قنبلة في الطائرة الروسية المنكوبة، نقلت وسائل إعلام روسية عن مصادر مطلعة، أن العمل الإرهابي نُفذ بواسطة قنبلة موقوتة، مرجحة أن موظفًا في مطار شرم الشيخ قام بزرعها داخل صالون الطائرة، بعد علمه بموعد الإقلاع.

وفي أول رد فعل لقائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي إزاء التطورات في ملف الطائرة الروسية المنكوبة، أعلنت رئاسة الانقلاب أن السيسي اتصل هاتفيًا بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين للحديث بشأن تطورات الأزمة.

ولم يشر بيان رئاسة الانقلاب إلى موقف مصر من النتائج التي كشفتها التحقيقات الروسية، والتي ترفض حكومة السيسي اﻻعتراف بها قبل إعلان نتيجة تحقيق اللجنة الفنية المختصة بملابسات الحادث.

واكتفى البيان بالإشارة إلى اتفاق بوتبين والسيسي على بذل الجهود لمكافحة ما يصفونه بـ”الإرهاب“.

من جهته، ذكر بيان على موقع الكرملين، أن السيسي وبوتين اتفقا على التعاون الوطيد بين الأجهزة الخاصة في البحث عن المتورطين في العمل “الإرهابي” الذي نجم عنه تحطم الطائرة “إيرباص-321الروسية في سيناء.

وجاء في البيان، “تقرر تطبيق إجراءات إضافية لضمان أقصى درجة من أمان حركة النقل الجوي بين البلدين لاستئنافها في أسرع وقت“.

وأبلغ بوتين السيسي بتكثيف العملية العسكرية الروسية في سوريا، بعد توظيف الطيران الاستراتيجي بعيد المدى.

وكان مصدر مقرب من التحقيقات قد أكدت لصحيفة “كوميرسانت”، أن الرواية الأولية تشير إلى أن القنبلة قد تكون زرعت تحت مقعد بجوار نافذة، وليس في قسم الأمتعة.

وفي تلك الأثناء، استمرت حركة عودة السياح الروس إلى روسيا، ولم يعد عددهم بالمنتجعات المصرية يتجاوز 2500 شخص من أصل قرابة 80 ألفا كانوا موجودين هناك وقت إعلان حظر الرحلات الجوية.

وكشفت وزارة النقل الروسية عن تراجع عدد الرحلات الجوية التي تعيد السياح، إلى ما بين رحلة وأربع رحلات يوميا، بعد أن كان يتم تنظيم ما بين 20 و30 رحلة يوميا في بداية عملية إعادة السياح.

 

 

 

* قضاء الانقلاب يقضي بحبس (بنات البلالين) بالإسماعيلية سنة مع الإيقاف

قررت محكمة الأحداث بالإسماعيلية حبس 4 بنات سنة مع الإيقاف، وذلك بتهمة حيازة بلالين أثناء احتفلهن بالعيد منذ عامين.

والفتيات هن الاختين رقية ورضوي سعيد وفاطمة سعيد وخديجة متولي أخت الشهيدين علي وعبد الرحمن متولي.

 

 

*#ما_بعد_السيسي .. هاشتاج يتصدر تويتر

دشن النشطاء عبر تويتر هاشتاج بعنوان #ما_بعد_السيسي وتفاعل النشطاء مع الوسم وغردوا.

إليكم أبرز التغريدات الواردة بالهاشتاج:

جابرعبد العزيزالمصرى ‏@m3m944  6 

#ما_بعد_السيسي ثم أعادة هيكلة القضاء بالكامل وبعد ذلك اعادة هيكلة المؤسسات القيادية فى الدولة والمحليات ويكون فى محكمات لك من سفك الدماء

مستقل ‏@neocairoan  6

مبارك لو كان ماسك بعد اللي حصل في شرم كان اقال السيسي وقعده في البيت. #ما_بعد_السيسي

I’m LeGeNd @midolegend350  8 

ثوره»»مرحله انتقالية»»انتخابات رئاسه نضيفه»»مفيش حكم عسكر والجيش يرجع لثكناته»»محاكم ثورية لاعدام الخونه»»

#راجعين_للميدان

 #ما_بعد_السيسي

 

 

 

*أديب” يسخر من “السيسي” : “أردوغان” كانت رأسه برأس “أوباما” في قمة العشرين..أنت رأسك فين؟

سخر الإعلامي الموالي للانقلاب عمرو أديب” من تراجع دور مصر على يد الجنرال “عبدالفتاح السيسي” ، وقارن بينه وبين الزعيم التركي “رجب طيب أردوغان” والذي وصفه بأنه حليف لأوباما وكان ندا له في قمة العشرين.

ففي حلقة يوم الأحد من برنامج “القاهرة اليوم” قال الإعلامي الموالي للإنقلاب “عمرو أديب” : “انا عايزكم تشوفوا الإجتماعات لقمة العشرين الكبار

مضيفا على حد قوله”الناس دي في كوم وأحنا في كوم تاني خالص” 

وتساءل “أديب”: “ما هو موقف مصر مما يحدث ؟” وأضاف : “نحن خارج المنظومة وليس لنا أي تأثير

بينما امتدح الزعيم التركي واصفا إياه بأنه بدا في القمة كصديق لأوباما وند له ،وذلك بعد عرضه صورة تجمعهما معا في مباحثات ثنائية.

ثم استنكر أديب عدم تواجد مصر بتلك القمة ، موجها حديثه للسيسي :”أردوغان كانت رأسه براس أوباما ، أنت راسك فين؟

*القبض على سارق كلب نجل النائب العام ذي الـ”86 ألف جنيه

تمكنت إدارة مباحث الشرقية من القبض على سارق كلب نجل النائب العام السابق هشام بركات بمدينة فاقوس بالشرقية.

كان قد تقدم “حسين. أ” سائق المستشار محمد بركات، نجل النائب العام السابق هشام بركات، ببلاغ رسمي بالمحضر رقم “29713 – جنح المركز” بفاقوس محافظة الشرقية يتهم فيه “عصام. أ. م. أ” واثنين آخرين بسرقة كلب ألماني نادر يملكه المستشار محمد بركات ثمنه 86 ألف جنيه، والذي كان في حيازة السائق وقت السرقة.

وتم ضبط أحد المتهمين، ويدعى “عصام” 19 عامًا صاحب محل قطع غيار وموتسكيلات، وبتفتيش منزل المتهم لم يتم العثور على الكلب.

 

 

 

*نيابة الانقلاب تطعن على أحكام براءة 37 من رافضي الانقلاب بإيتاي البارود بالبحيرة

طعنت نيابة الانقلاب بجنوب البحيرة بالاستئناف على حكم البراءة الصادر من محكمة جنح إيتاي البارود برئاسة المستشار عمرو عابدين ببراءة 37 من رافضي الانقلاب العسكري بالمدينة في الدعوة رقم 21828 لسنه 2015 من التهم المنسوبة إليهم بقرار الإحالة حضوريا و غيابيا .

وحددت محكمة أيتاى البارود جلسة 10 ديسمبر 2015 لنظر الاستئناف أمام جنح مستأنف أيتاى البارود .

وأكدت هيئة الدفاع عن المعتقلين أن سير الدعوى مطمأن وأن الدعوى معيبة في إجراءاتها والأسانيد القانونية المبنية عليها ومعيبة ببطلان الإجراءات والتحريات وهو ما دفع محكمة الجنح إلى إصدار حكمها ببراءة رافضي الانقلاب حضوريا وغيابيا .

والمطعون على حكم براءتهم حضوريا هم الدكتور خالد محمد عبد الرحيم مصطفى و جمال احمد أبو شحيمه و نادر توفيق الأسيوطي و احمد إسماعيل أبو فراج و محمد احمد إسماعيل أبو فراج و محمد أمين عادل حاتم و محمد إبراهيم احمد الخولى و صلاح عبد الجيد محمد السنهوري ، وغيابيا هم طارق محمد الرفاعى مرعى حسين و رمضان على سيد احمد يوسف أبو طوال و رمضان جلال محمد عوف و عرفه احمد فتوح مفتاح و محمد احمد فتوح مفتاح و فتوح احمد فتوح مفتاح و محمود جمال الدين عبد المنعم و محمد عطية محمد الشرقاوي و رأفت خميس رزق العيساوى و عبد اللطيف محمود عبد اللطيف القيم و سمير محمد عفيفي و رضا سلامه محمد الزهيرى و احمد عبد العزيز فتح الله سلمان و مجدي احمد سلمان و وليد محمد أبو حامد سلمان و عبد اللطيف محمد عبد اللطف الصاوي و رضا سعيد عبد المجيد شحاتة و راضى عفيفي راضى و رجب إسماعيل القالع و احمد جمال القالع و محمود رمضان عبد الحليم القروضى و كمال أنور أبو جاموس و سلامه حسن حجازي و شحاتة محمد عادل أمين مالك و راغب رياض عبد الغنى الدقله و محمد عبد الستار التبولى و عادل كامل عشيبه و اشرف عنتر عاشور و محمد احمد فرحان .

يذكر أن نيابة الانقلاب قد وجهت لهم تهم الانضمام لجماعة محظورة أسست على خلاف أحكام الدستور والقانون والترويج لأنشطتها والتظاهر بدون ترخيص واستعمال القوة إثارة الشغب .

 

 

 

*مرسي في ثبات أمام المحكمة: أنا الرئيس الشرعي للبلاد

في صفعة جديدة على وجه سلطات الانقلاب العسكري، جدد الرئيس مرسي -اليوم الأربعاء- رفضه الانقلاب الدموي، ومشددا على تمسكه بشرعيته كرئيس للبلاد، على الرغم من مرور أكثر قرابة العامين والنصف على انقلاب العسكر في يوليو 2013.

وأكد الرئيس محمد مرسي اليوم -أمام هيئة محكمة جنايات بورسعيد، التي انتقلت إلى سجن طره للاستماع إلى أقواله فى قضية اقتحام السجون- أنه يرفض الزج باسمه في تحقيق أو محاكمة، لبطلان الإجراءات، على اعتبار أنه لا يزال الرئيس الشرعي للبلاد.

وفي بداية الجلسة رفض الرئيس “محمد مرسيالتحقيق معه؛ حيث رأى أن الموضوع مر عليه أكثر من 3 سنوات، وطلب حضور هيئة الدفاع عنه لحضور ذلك التحقيق حتى يتشاور معهم قبل فتح التحقيق، قائلاً: لا أزال الرئيس الشرعي للجمهورية، والنيابة العامة غير مختصة ولائيًا للتحقيق معي“.

إلا أن المستشار سعد الدين سرحان -عضو يمين المحكمة- استطاع بالحوار معه أن يقنعه بسماع شهادته على سبيل الاستدلال، وبالفعل بدأ معه الأسئلة، وكانت مجمل إجابات مرسي، التحدث عن التداعيات التي أدت إلى أحداث سجن بورسعيد العمومي.

وأضاف الرئيس مرسي ما حدث بالسجن هو امتداد للأحداث التي حدثت في قضية استاد بورسعيد، وكان هناك طرفان طرف يشعر بالظلم، وهم أبناء بورسعيد والطرف الآخر التراس الأهلي، الذي فقد منه 72 شهيدًا باستاد بورسعيد؛ لأنه كان هناك حملة أمنية مكبرة في عهد اللواء أحمد جمال الدين وزير الداخلية الأسبق، على بحيرة المنزلة استهدفت العناصر الخطرة صاحبة النشاط الإجرامي بالبحيرة، وأن هذه العناصر استغلت المظاهرات التي كان مسموحا بها في هذا التوقيت يوم 25 ,26 يناير 2013 سبب موعد النطق بالحكم في قضية الاستاد“.

وأشار الرئيس مرسي إلى “أن تلك العناصر استغلت هذا الحدث بغرض زعزعة الاستقرار في البلاد، وأنه تابع تلك الأحداث من مكتبه بقصر القبة، من خلال 3 جهات؛ وهم وزارة الداخلية، ووزارة الدفاع، والمخابرات العامة، ومن خلال شهادته للتقارير الإخبارية في وسائل الإعلام“.

ونفى الرئيس ما شهد به اللواء محمد إبراهيم أمام المحكمة حول عقده اجتماعًا لمجلس الدفاع القومي بقصر الاتحادية، في يوم صدور الحكم، وأن وزير الداخلية وصلته الأخبار عن طريق قصاصة ورق من ضابط من ضباط الحرس الجمهوري من اللواء سامي سيدهم؛ حيث قرر بأنه كان موجودًا بقصر القبة، وليس قصر الاتحادية، وقرر باستحالة حدوث ما ذكره وزير الداخلية السابق من وجود اجتماع لرئيس الجمهورية، ودخول تلك القصاصة بمعرفة أحد الضباط؛ حيث إنه لا يجوز، ولا يسمح بدخول ذلك الاجتماع سوى شخصين؛ وهما أمين عام رئاسة الجمهورية، والحارس الخاص برئيس الجمهورية، كما أنه لا يوجد أي اتصالات بين الحرس الجمهوري ووزارة الداخلية.

 

 

 

 

* ضابط في المخابرات البريطانية يكشف أسباب اخفاء لندن المعلومات عن موسكو والقاهرة 

قال تشارلز  شوبريج الضابط السابق في الاستخبارات البريطانية إن اجهزة الاستخبارات هذه تتصرف بالمعلومات التي بحوزتها وفقا لقرارات سياسية.

ويكشف شوبريج عن خفايا العلاقة بين المؤسسة الأمنية والدوائر السياسية في الغرب، وعن علاقتها بصناع القرار. ويتحدث عن الأسباب وراء اخفاء لندن المعلومات عن موسكو والقاهرة حول كارثة الطائرة الروسية التي أسقطت بقنبلة مزروعة فوق  شبه جزيرة سيناء مطلع الشهر الجاري.

 

 

*عصابات الداخلية تختطف معيد كفيف بجامعة الأزهر بالمنصورة

اختطفت قوات الداخلية صباح أمس “خالد عاطف” الأستاذ المساعد بقسم أصول الدين والدعوة بجامعة الأزهر بالمنصورة، من الشارع، وقامت باقتياده إلى جهه غير معلومة، بالرغم من فقده القدرة على الإبصار.

كما حمّلت أسرة “عاطف” وزارة الداخلية وقوات أمن الدقهلية المسؤولية الكاملة عن سلامته، مطالبة منظمات حقوق الإنسان بالتدخل لسرعة الإعلان عن مكان احتجازه والإفراج عنه.

 

 

*بعد عام من اعتقاله جنايات المنصورة تؤجل محاكمة “هاني محمد منصور” الي 18 فبراير القادم

أجلت محكمة جنايات المنصورة اليوم الأربعاء 18 نوفمبر 2015 – جلسة محاكمة “هاني محمد منصور”، 36 عاما، من قرية محلة دمنة بالدقهلية، وأب لـثلاث زهراوات لم تتخطي أكبرهن العشر سنوات – إلي 18 فبراير 2016.

يذكر أن “هاني” قد تم اعتقاله يوم 16 نوفمبر 2014 ، و وجهت النيابه له العديد من الاتهامات أهمها ( تفجير محولات وأبراج كهربائية – تفجير مواسير صرف صحي )، تم على إثرها احالته الى محكمة جنايات المنصورة يوم 7 مارس 2015.

وبالرغم من مرور أكثر من سنة على اعتقاله، إلا أن المحكمة تستمر فى تعنتها وتأجيل النطق بالحكم لفترات طويلة دون سبب قانوني واضح.

والجدير بالذكر أيضا أنه قد تم الحكم على “هاني” بالحبس 5 سنوات في قضية أخري، كانت قوات الأمن قد لفقتها له وأحرازها ( صور شخصية – جهاز كمبيوترسكينة مطبخ – تابلت ألعاب لأحد بناته)، بالاضافة الى القضية المحالة للجنايات.

 

 

*أمن الانقلاب يعتقل عقيد طيار متقاعد بمطار القاهرة أثناء سفره لروسيا

أوقفت سلطات الانقلاب بمطار القاهرة الدولي، اليوم الأربعاء، العقيد الطيار المتقاعد والعضو المؤسس بحزب “البديل الحضاري المصري” -تحت التأسيس- هاني شرف، وألقت القبض عليه، واصطحبته إلى جهة مجهولة.
وجاء ذلك عقب توجه شرف إلى مطار القاهرة للسفر إلى روسيا لزيارة ابنته التي تدرس الطب بإحدى الجامعات الروسية.
ولم تعلن أي مصادر أمنية أسباب اعتقال العقيد هاني، ولم يتمكن أي من أسرته أو محاميه أو أعضاء الحزب من التوصل إليه أو معرفة مقر احتجازه.

 

 

*ري الانقلاب” يصرف مكافأة للعاملين لجهودهم في غرق الإسكندرية والبحيرة

وافق الدكتور حسام مغازي، وزير الموارد المائية والري فى حكومة الانقلاب، صرف شهر مكافأة للمهندسين والفنيين والعاملين بمنطقة غرب الدلتا، من ري وصرف وميكانيكا، وذلك عقب الأزمات التي تعرضت لها محافظتا البحيرة والإسكندرية، التي أودت بحياة عدد من المواطنين، وسقوط عدة مبان سكنية نتيجة غرق منازلهم وأراضيهم.

جاء ذلك خلال لقاء مغازي بمحافظ البحيرة وعدد من مهندسى الوزارة، زاعماً إن المكافأة كانت نتيجة قيام العاملين بإنجاز الأعمال الصناعية المكلفين بها، وتدعيم وتعلية جسور المصارف والترع، وصيانة محطات الرفع، وإمداد المناطق المتضررة، بوحدات طوارئ وصيانة المحطات!

جدير بالذكر أن أهالى منطقة أبيس 8 قد قاموا بتحرير عدة محاضر بعد تعطل محطة المكس لرفع المياة وهو ما أدى لإرتفاع المياة 4 أمتار فى ترعة المحمودية والتى يتخوف الأهالى والمزارعين فى غرق أراضيهم ومنازلهم كما حدث بمحافظة البحيرة

 

 

*#أسعفوا_حسني للمطالبة بإنقاذ حياة معتقل مهدد ببتر قدمه

دشن نشطاء وحقوقيون هاشتاج جديدًا وحملة تضامنية حملت اسم #أسعفوا_حسني للمطالبة بالتدخل لإنقاذ قدم المعتقل والتي قد تتعرض للبتر خلال أيام.

وبحسب صفحة معتقلين دوت دوم، فإن حياة المعتقل “عمرو حسني” الطالب بكلية تجارة إنجليزي جامعة الإسكندرية، تتعرض لخطر شديد؛ بسبب مرضه بمرض السكر، وتعرض جسده وقدمه خاصة لتورمات شديدة لنقص نسبة السكر بالدم ومنع دخول الأنسولين والعلاجات اللازمة لأي مريض سكر.

وأدى ذلك إلى حدوث ايديما السكري والذي يسبق غرغرينا السكري مباشرةً مما يعني ذلك مضاعفة حدوث بتر للقدم إذا لم يتم اتخاذ اللازم معه.

وكانت أسرة الطالب قد تقدمت بطلب تم رفضه من قبل السجن،ولم يسمح بإسعافه أو تقديم العلاجات، فيما أكد عدد من الأطباء الذين سُمح لهم برؤية الحالة أن ما يعانيه “عمرو” قد يودي بحياته ويعرضه للدخول في غيبوبات سكر، فضلاً عن بتر قدمه خلال أيام إذا لم يتم نقله للمستشفى فورًا.

يشار إلى أن “عمرو حسني” كان قد اعتقل تعسفيًا من أحد الشوارع عقب انتهاء إحدى التظاهرات الرافضة للانقلاب ثم اقتياده لقسم شرطة المنتزه، ليتم عرضه على النيابة العامة وحبسه احتياطيًا على ذمة التحقيقات.

 

 

*الاستقالات تعصف بحزب “ساويرس

أعلن عدد من أعضاء حزب “المصريين الأحرارالذراع السياسية للكنيسة والذي يرأسه رجل الأعمال نجيب ساويرس عن رغبتهم في تقديم استقالتهم من الحزب اعتراضًا على سياسات أمانة الحزب.

وقال أحمد سليمان، أحد أعضاء الحزب بمحافظة الفيوم، في تصريحات صحفية،: إن أمانة المحافظة تعاني من غياب تفعيلها، وغياب دور الحزب في الشارع، واقتصار أدائه على مقاره فقط.

وأضاف سليمان أنه ينوي التقدم باستقالته اعتراضًا على سياسة قيادات الحزب، مؤكدًا ترك غالبية أعضاء الحزب بالفيوم له لنفس الأسباب.

 

 

 

*النوبيون”.. ملف شائك ينفجر فى وجه السيسي

تناولت وكالة رويترز للأنباء قضية معاناة أهل النوبة المستمرة منذ أكثر من نصف قرن؛ حيث قالت الوكالة في تقريرها اليوم: إن جهود النوبيين للحصول على مكاسب سياسية أفضت إلى لا شيء؛ فالبرلمان القادم سيكون للنوبيين فيه مقعد واحد من بين 568 من إجمالي المقاعد.

وأضافت الوكالة أن هناك إحساسًا بالظلم لدى النوبيين الذين تم تهجيرهم عام 1964 في أثناء فترة حكم جمال عبد الناصر من 44 قرية نوبية لبناء السد العالي، وتم إحصاء النوبيين في تعداد واحد للسكان بعد تهجيرهم، بلغ تعدادهم وقتذاك 100.000، اليوم تختلف التقديرات، وتقدر بعض الجماعات الحقوقية العدد بثلاثة ملايين نسمة من إجمالي 90 مليونًا.

وعلى الرغم من أن غضب النوبيين لم يرتفع وقت ترحيلهم فإن كبار السن منهم قلقون من غضب شبابهم وخطر الاضطرابات الذي قد يسببه ذلك، فخلال العام الماضي قتل 30 شخصًا في صدامات بين شباب نوبي وآخرين من قبيلة أخرى.

واستطردت الوكالة بالنسبة للنوبيين الذين يعود تاريخهم إلى القرن الثامن قبل الميلاد هناك رغبة عارمة للعودة إلى قراهم بما في ذلك “عدنادان”، و”كوستال” وعلى الحدود السودانية، وخلال إبريل الماضي أعادت الحكومة فتح معبر “كوستال” وعندما حاول ثلاثون شابًّا شق طريقهم إلى قرية “عدنادان” النوبية على الحدود مع السودان للاستقرار والزراعة بها اعترضتهم قوات الأمن، واحتجاجًا على ذلك قام النوبيون باعتصام قصير المدة.

وأشارت الوكالة إلى أن الدستور الحالي للبلاد ينص على أن الحكومة يجب أن تعمل على إعادة توطين النوبيين خلال عشر سنوات، لكن الحقيقة تقول إن النوبيين ليس لديهم نفوذ يذكر، ومنذ ترحيلهم قسريًّا عام 1964 فاز عدد قليل منهم بمقاعد قليلة في البرلمان.

ونقلت الوكالة عن مصطفى عبد القادر البالغ من العمر 75 عامًا- القول: “الحكومة تتعامل مع النوبيين بتجاهل تام للتضحيات التي قدموها، ويضيف “عبد القادر -الذي ترك قريته النوبية ليحصل على الدكتوراه في تهجير أهل النوبة-: لقد منحنا الكثير للبلاد، لكن هناك مجتمعًا كاملاً فقد منازله، وعادته، وطريقة معيشته، وحتى مقابر الأجداد.

ونوهت الوكالة إلى أن مخاوف الدولة من إعادة توطينهم بالقرب من الحدود السودانية ترجع إلى الخوف من أن ذلك قد يؤجج النزعات الانفصالية، على الرغم من عدم وجود دعوات انفصالية ذات مصداقية لإقامة دولة نوبية.

ومع اشتعال سيناء بالتمرد واضطرابات الحدود الغربية مع ليبيا فإن آخر شيء يريده السيسي هو عدم استقرار الحدود الجنوبية، لكن في حال عدم الالتزام بالتعهد الغامض في الدستور فإن السيسي سيجد نفسه يواجه مشكلة نوبية كبيرة.

 

 

 

*حقيقة وأسباب العدوان على أهالي سيناء وتهميشهم

مضى أكثر من عامين على الحملة العسكرية في سيناء، ودمرت مدن وقرى كثيرة، وقتل أطفال ونساء ورجال كثيرون، وجنود أيضًا، وظهرت “أنصار بيت المقدس” ثم بايعت “البغدادي” لتصبح ولاية سيناء، ولكن لم يتحدث أحد عن الأسباب الحقيقية التي أدت إلى العنف ضد النظام المصري، وما أسباب ما يحدث الآن في سيناء، ومن الممكن أن نتحدث عنها في عدة نقاط:

1- تاريخ أزمات أهالي سيناء مع الدولة ومراحل تطورها:

من أجل مصر دفع أهالي سيناء أثمانًا كثيرة طوال نصف قرن من الزمان.. في حرب السويس عام 56 وقفوا ضد العدوان الثلاثي وانضموا إلى قوافل المجاهدين في السويس وبورسعيد والإسماعيلية.

وفي حرب 67 خاضوا معارك دامية ضد العدو الإسرائيلي وتحملوا مرارة الهزيمة والاحتلال وفي سنوات الاحتلال وقفوا سدًا منيعًا مع الجيش المصري رغم الإغراءات التي قدمتها إسرائيل لهم.

وفي حرب أكتوبر سالت دماؤهم مع جيش مصر العظيم وهو يحقق معجزة النصر والعبور وحين عادت سيناء لم يجد أحد منهم اعترافًا بالجميل فقد تم توزيع الشاطئ الأزرق على المحاسيب، وبقي سكان سيناء يعانون وسط الصحراء سنوات الفقر والحرمان وذات يوم أقامت الدولة ترعة السلام وظن أهالي سيناء أنها جاءت بالخير لهم ولم يأت شيء.

وبدأت أزمات الدولة مع أهالي سيناء منذ عام 2004 حيث تفجيرات طابا وشرم الشيخ فبدأ الأهالي يشعرون بالتجاهل والتمييز ضدهم من جانب السلطات المصرية مع انتهاج السلطات النهج الأمني سيئ السمعة وتعرض الكثير من أبناء سيناء للاعتقال التعسفي من جانب قوى الأمن، وقد ساعد ذلك على أن تكون شبه الجزيرة بقعة مثالية حاضنة لأفكار وتنظيمات العنف الداخلية من مختلف أرجاء ومحافظات الدولة المصرية.

وفي شهر أكتوبر 2004 قامت مجموعة من السلفية الجهادية بتنفيذ عملية معقدة اعتمدت على تفجيرات متزامنة في طابا ونويبع وأسفرت العملية عن مقتل أكثر من 30 وإصابة اكثر من 120 آخرين أغلبهم من السياح الإسرائيليين وبعد عدة أيام أعلنت جماعة أخرى مسؤوليتها عن التفجيرات، ومنذ ذلك التاريخ بدأ الحديث عن خلايا وتنظيمات سلفية وخلايا تتبنى الجهاد في سيناء وكرد فعل قامت وزارة الداخلية المصرية في حينها بحملة اعتقالات واسعة طالت الآلاف من أبناء سيناء ومنذ تلك اللحظة بدأ صراع مباشر بين الأمن والداخلية وأهالي سيناء.

وبالرغم من النهج الأمني الذي اعتبرته الدولة كفيلاً بالقضاء على الجماعات الجهادية إلا أن مجموعة مسلحة أخرى قامت في 23 يوليو 2005 بثلاثة تفجيرات أسفرت عن مقتل أكثر من 80 شخصًا وإصابة أكثر من 100 آخرين.

 وبعد ذلك بأقل من عام وتحديدا في 24 أبريل 2007 قامت مجموعة بتنفيذ 3 تفجيرات في منتجع دهب أسفرت عن مقتل 23 شخصًا وإصابة 62 اخريين. فقام الأمن المصري بحملة اعتقالات تعسفية بحق أهالي سيناء ومنذ هذا التاريخ دخلت شبه الجزيرة في مسلسل عنف مستمر ومع زيادة أعداد المطلوبين أمنيًا والمحكوم عليهم غيابيا تكونت تجمعات من الهاربين استغلت الطبيعة الجغرافية المعقدة لشبه الجزيرة في الهرب والتخفي,وهذه من الأسباب الرئيسية التي جعلت الازمات بين أهالي سيناء والدولة في تفاقم كبير ومستمر حتى الآن.

 

2ـ نظرة الدولة لأهالي سيناء ودور الدولة في حياة المواطن وخلق صراعات داخلية بين القبائل:

تنظر الدولة بإعلامها لأهالي سيناء نظرة مواطنين من الدرجة الثانية كنظرة اسرائيل للعرب فيها؛ فهناك عنصرية في التعامل الأمني والمؤسسي من الدولة للمواطن بسيناء هذا فضلًا عن الحملات الأمنية.

فمثلاً الإعلام الرسمي والخاص بمصر ينظر للمواطن بسيناء على أنه تاجر مخدرات أو إرهابي، وهو من يقوم بقتل الجنود أو يساعد على قتلهم، وهذا لم يحدث نهائيًا، بل إن أهالي سيناء أحرص على حياة الجنود برغم ما يفعله بهم جيش بلدهم الآن، ولكنهم بالفعل أحرص على حياتهم.

ومنذ تحرير سيناء والمتحكم الرئيسى بها هو جهاز المخابرات ويعمل دائمًا على بث السموم بين القبائل وبعضها ونشر الفتن؛ فمثلاً التغاضي عن بعض المشكلات ومساعدة من يعمل لصالحهم على حساب الآخر ومساعدة مرشح لقبيلة في الانتخابات على حساب مرشح ووصلت لدرجة المساعدة بتسليح بعض العائلات إلخ إلخ.

 

3_غياب التنمية:

الواقع أن سيناء منسية ولا تأخذ حقها في الإعمار والتنمية. وقد كان هناك مشروع قديم لتعمير صحراء سيناء وزرعها بالقرى الدفاعية وضعه سلاح المهندسين في عام 1955م، وكانت فكرته مستوحاة من الكانتونات الإسرائيلية في صحراء النقب القائمة على الحدود، ولكن مع تأميم القناة وحرب السويس وبناء السد العالي تعطل المشروع.

وفى عام 1994 م انطلق المشروع القومي لتنمية سيناء، والذي هدف إلى توطين 3 ملايين نسمة في سيناء وتوفير نحو 612 ألف فرصة عمل، غير أنه لم يحقق المرجو منه بعد مرور كل هذه السنوات، ورغم أنه كان من المنتظر أن توضع سيناء في صدارة المشهد بعد الربيع المصري إلا أن الصراعات السياسية والانقلاب العسكرى وقف هذا المشروع نهائيا.

 

4_مطالب أهالى سيناء من الدولة المصرية:

تتوالى السنوات وتتبدل الأنظمة وتظل مطالب أهالي سيناء كما هي , ليؤكدون على مطالبهم التى لم تتغير مع تغير السنوات وتبدل الأنظمة وهى :

1_إقرار قانون “تملك الأرض” للأهالي.

 

2_ ضرورة معاملتهم كمواطنين درجة أولي وليس كمواطنين درجة ثانية.

 

3_ الافراج عن المعتقلين والمحبوسين ظلما فى السجون.

 

4_ وقف التهميش وتوفير خدمات طبية والدفع بأطباء للمستشفيات.

 

5_وجود جودة فى التعليم .

 

6_ عدم قطع الاتصالات.

 

7_توفير الامن والامان للمواطن والذى حرم منه منذ سنوات.

 

8_وقف الحملات العسكرية وإعادة بناء القرى التى دمرت .

 

9_تنمية سيناء وتوفير وظائف للشباب .

 

10_حق الشهداء ومحاسبه قاتلهم.

 

وكانت هذه من أهم المطالب سابقًا واليوم وأيضا مطالب جديدة أضيفت ومنها فتح كوبرى السلام وزراعة سيناء بالشجر والحجر والبشر الواعي الواعد المدرب المثقف وليس تمديرها وقتل واعتقال شبابها وإقامة مشروعات عملاقة تجذب العمالة.

 

5_محاربة الدولة للتهريب مع غزة وغض الطرف عن التهريب مع اسرائيل:

قامت الدولة بمحاربة تجارة الانفاق والتى ساعدت على فك الحصار بشكل كبير عن غزة ففى عام 2006 بدأت الدولة فعليا فى تفجير الانفاق الحدودية مع قطاع غزة بسبب استيلاء حماس على الحكم ونظرا لعداء مبارك للتيارات الاسلامية فى ظل تهريب الافارقة والسجائر والمخدرات من بعض المهربين الى اسرئيل وتغاضت الدولة عن ذلك بل ذكر من بعض المهربين ان هناك لواءات داخلية لهم حصص مالية من عمليات التهريب مع اسرائيل وايضا مع غزة .

وبدأ تفجير الانفاق مع غزة ايضا يدخل مرحلة جديدة بعد ان اتى السيسى ونظامه فتم تدمير اكثر من 650 نفقا فى منتصف عام 2014 ثم حدثت حادثة كرم القواديس فأعلن السيسى قرارات من ضمنها هدم مدينة رفح التاريخية واقامة منطقة عازلة تزيد من معاناة المواطن بغزة وهنا توقفت الانفاق نهائيا فى حين ما زال التهريب عبر الحدود مع اسرائيل يعمل وبشكل يومى فهناك تهريب للافارقة  والمخدرات والسجائر فضلا عن دخول عناصر تابعة للشباك والموساد الصهيونى كل يوم .

 

6_الجماعات الجهادية فى سيناء:

إن الإهمال التنموي والتداعيات السلبية لاتفاقية كامب ديفيد، أسهما في خلق بيئة تسمح بتعايش أصحاب الاتجاهات الجهادية، وفي سياق متصل لا يمكن إغفال دور العامل الخارجي في تنامي قدرات الجماعات المسلحة في سيناء، فعلى سبيل المثال توطدت الصلات بين “الجهاديين” المصريين وآخرين في القاعدة والجيوب التابعة لها في المحيط الإقليمي لمصر، وهذه الصلات ليست جديدة. فكان هناك ما يدل على وجودها منذ منتصف العقد الماضي، وظهرت بعض ملامحها في الهجمات المسلحة ضد بعض المواقع السياحية في سيناء، والتي تواترت بصفة خاصة في الفترة بين عامي 2004 م و2006م.

وتتراوح أعداد المنتمين للتنظيمات الجهادية في سيناء بين 2500 و3000 عضو، وتتكون معظم الجماعات من خلايا صغيرة محدودة العدد، ولا تميل في معظمها إلى الاندماج في كيانات أكبر وأكثر تنظيماً.

ففى عام 2011 كان هناك نوعين من هذه التيارات :

1-الفكر الجهادى التكفيرى :وهو من يكفر المجتمع كله ولكن لا يميل للعنف او قتال الدولة المصرية ،ويقطن بمناطق غرب مدينة رفح ،ومنطقة البحر بالشيخ زويد.

 

2-الفكر الجهادى السلفى:وهم جماعة “أنصار بيت المقدس “والتى بايعت البغدادى”وأصبحت ولاية سيناء ،ويتواجدون بمناطق جنوب غرب وجنوب شرق رفح والشيخ زويد ،وشرق مدينة العريش ،ويعتبر التنظيم الأن فى تمدد كبير وينضم له عناصر بشكل يومى.

 

7_المواجهة العسكرية بين الجيش والمسلحين فى سيناء:

سلسلة من الإجراءات قامت بها الدولة المصرية في سيناء فبدأت فى عام 2008 أولها إقامة الجدار الفولاذي أو الجدار العازل على طول حدودها مع قطاع غزة يمتد على طول 9 كيلو مترات ويتراوح عمقه في الأرض ما بين 20-30 متراً، وشيد الجدار من الحديد الصلب بحيث يصعب اختراقه أو صهره بوسائل مختلفة، وجاءت الخطوة في سياق جهود منع حفر الأنفاق التي تستخدم لتمرير البضائع والأسلحة إلى قطاع غزة

وجوار هذه الخطوة قامت دوريات أمنية في سيناء بجولات في المناطق الحدودية مع القطاع ناهيك عن تشديد الرقابة على الحواجز العسكرية الموزعة في سيناء.

وبدأت الدولة فى تنفيذ العملية “نسر” التي بدأت في أغسطس 2011م، وتم حشد أكبر عدد ممكن من القوات والعتاد والتي شملت عدداً كبيراً من الآليات العسكرية مثل الدبابات والمدرعات وغيرها وأعلن ان هذه العملية ستشمل مناطق بئر العبد والعريش والشيخ زويد ورفح ناهيك عن جبال سيناء .

وهدفت العملية ” نسر” التي حملت فيما بعد اسم “سيناء” بالأساس إلى وقف تدهور الأوضاع الأمنية وتهيئة الظروف لاستعادة الأمن إضافة إلى تعزيز قوة الردع للدولة، خصوصاً في المناطق الأكثر هشاشة وتأثراً بانعكاسات العمليات .

ودخلت القوات المصرية للمرة الأولى إلى المناطق ” ب” و “ج ” وقامت بتنظيم نقاط ودوريات إضافية في العمق على كافة محاور التحرك في سيناء، وكذلك هدم عدد كبير من الأنفاق التي تصل بين سيناء وقطاع غزة.

غير أن هذه الإجراءات العسكرية لم تأتى ثمارها بسبب وعورة الجبال ومعرفة الجماعات المسلحة للطرق في سيناء وفشلت العملية.

واتى السيسى بعد الاطاحة بالرئيس محمد مرسى وبدأت مرحلة جديدة من التصعيد بين المسلحين والجيش فى سيناء وحينما اتت حادثة كرم القواديس قام السيسى باتخاذ عدة قرارات عقب الحادث أبرزها إقامة منطقة عازلة على الحدود مع قطاع غزة

ولم يكن حادث كرم القواديس ضد قوات الأمن هو الأول من نوعه وأن كان الأسوأ، فقد سبق ذلك عدد من الهجمات المسلحة  طوال الفترة التي مضت، ففي أغسطس 2013 قتل 25 شرطياً بعد نحو شهر من انقلاب الجيش على حكم الرئيس مرسي في يوليو 2013م

وقبل عامين وتحديدا في أغسطس 2012م، قتل 16 جندياً من قوات حرس الحدود في هجوم ضد نقطة أمنية في رفح وقت الإفطار، وتلا ذلك اختطاف سبعة جنود مصريين في سيناء في مايو 2013.

وبدأت حوادث الاعتداء على المعسكرات الأمنية وخطف الجنود في سيناء منذ العام 2011م، مع تصاعد حالة الفوضى والانفلات الأمني الذي شهدته البلاد أعقاب الإطاحة بنظام مبارك، وفي هذا السياق تم اختطاف ثلاثة ضباط وأمين شرطة في فبراير 2011م

والأرجح أن سلسلة الهجمات التي استهدفت مصالح للدولة المصريّة أو مراكز أمنيّة في شبه جزيرة سيناء، لم تكن وليدة اللحظة، فالمنطقة تعاني منذ عقودٍ من توتّرات أمنيّة كان سببها الأساسي انسحاب الدولة وما نجم عنه من انتعاش سوق الجماعات المسلحة بعيداً عن رقابة الجهات الرسمية

وفى سياق التطور النوعي لعمليات الجهاديين في سيناء، تم استهداف وتفجير خط الغاز الطبيعي المُصدر لإسرائيل والأردن خلال العامين الماضيين، وشهدت خطوط الغاز الطبيعي بشمال سيناء أكثر من 20 تفجيراً منذ بداية ثورة 25 يناير ناهيك عن عمليات اختطاف لسائحين أجانب.

والمتابع للتطورات السياسية والأمنية وللحركة الميدانية في سيناء في الفترة الماضية، خصوصاً على جانبي الحدود مع إسرائيل وغزة يدرك أن هناك شيئاً يتحرك ويكبر بفعل توفر المناخ الملائم له.

والان فى عام 2015 نتحدث عن عمليات المسلحين ضد الجيش فى القرى الجنوبية من أشتباكات دائمة مع الحملات العسكرية والسيطرة على دبابات وتفجيرها وقتل جنود وظباط ،حيث نتحدث عن خسارة الجيش لأكثر من 55 اليه عسكرية فقط فى عام 2015 ناهيك عن مهاجمة المقرات والكمائن العسكرية .

 

8_القبضة الامنية فى سيناء:

مجموعة من القرارات اتخذها نظام السيسى لذيادة القبضة الامنية وتهجير اهالى سيناء ومنها:

1_ المنطقة العازلة:

إقامة منطقة عازلة على طول الشريط الحدودي مع قطاع غزة يصل طولها إلى 13 كيلومتراً، وتشمل عمليات تدمير للأنفاق على الحدود بين رفح المصرية وقطاع غزة، على أن تقام بعمق يتراوح بين 500 متراً و1500 متراً قابلة للزيادة.

وفي هذا السياق بدأ نظام السيسى بأصدار مرسوم تحت عنوان خطة “إعادة توزيع ديموغرافي” للسكان المقيمين على طول خط الحدود في رفح مع قطاع غزة، الذين يعيشون في 680 منزلاً، وبالفعل بدأت السلطات المحلية بتلقي طلبات هؤلاء السكان الذين خُيِّروا بين تلقي أموال في مقابل ترك أراضيهم أو منازلهم، أو الحصول على أرض في منطقة بعيدة عن الشريط الحدودي

ورغم إدانات عربية ودولية واسعة لعمليات التهجير القسرى من الشريط الحدودى واعتراض بعض العائلات الا ان النظام المصرى استمر فى تفجير المنازل، حيث إن الخطة تقضى بإزالة كتل سكنية كبيرة بمناطق صلاح الدين والبراهمة وحي الجبور وغيرها من الأحياء الحدودية المطلة مباشرة مع قطاع غزة، وهذا يعنى أن عشرات العائلات والقبائل مثل الجرادات، أبوعياد، الشاعر، القمبز، أبو حلاوة، البراهمة ستفقد أراضيها وستهجر الى اماكن بعيدا عن مدينة رفح وهو ما حدث بالفعل.

2_ حفر ممر مائي:

يكون هذا الممر بطول 10 كم على طول الحدود مع غزة للحيلولة دون حفر الأنفاق، إذ أن الممر المائي من شأنه أن يجعل باطن الأرض رخوة، ومن ثم صعوبة بناء أنفاق،وهو ما يتم العمل عليه الان ،حيث أغرقت جميع الانفاق الحدودية.

3_ تمديد حالة الطوارئ:

وهو ما تم فعلياً عبر تمديد حالة الطوارئ التي أعلنها السيسى في شمال سيناء لمدة ثلاثة أشهر مع استمرار حظر التجول ليلاً بالمحافظة.

4_استمرار العمليات العسكرية:

اعطى قرارات باستمرار العمليات العسكرية فى سيناء تحديا بمناطق رفح والشيخ زويد والعريش وهو ما ادى لقتل ابرياء وهدم قرى باكملها مثل الفيتات والمقاطعة والتومة وغيرها من القرى .

 

9_مستقبل القبضة الأمنية:

لن تشكل العملية العسكرية في سيناء رافعة للأمن القومي المصري بل على العكس ستزيده خطورة وستستفيد إسرائيل بشكل كبير من نتائج العملية وهي التي تولي اهتماماً لمنطقة سيناء منذ عام 1948 م وسعت في كل مخططاتها أن تكون هناك منطقة فاصلة بينها وبين مصر لما كانت تمثله مصر من تهديد لوجودها وستسعى إسرائيل إلى تحويل الانفجار السكاني في قطاع غزة المتوقع حدوثه بحلول 2020م اتجاه مصر بدلاً من الأراضي المحتلة عام 1948م وهذا ما كان يشغل الباحثين الإسرائيليين في مؤتمر هرتسليا عام 2004 و كانت تميل إلى حل قضية فلسطين من خلال توطين الفلسطينيين في سيناء، بالإضافة إلى ذلك لن تخرج نتائج العملية العسكرية عن سابقاتها بل ستزيد من انضمام الشبان السيناويين إلى التنظيمات الجهادية وستصبح سيناء لهيباً مشتعلاً وستشكل حالة من الاستنزاف لقوات الجيش في معارك مع الأهالي، ولن يخرج منها منتصراً وسيغرق في وحل سيناء للبحث عن هذا الانتصار فتجربة عامين ماضيين تعزز أن لا حلول أمنية في سيناء.

 

 

 

* نسبة الإشغال في شرم الشيخ تصل إلى 1% لأول مرة في التاريخ

لأول مرة منذ تاريخ إنشائها، تراجعت نسبة الإشغال في مدينة شرم الشيخ السياحية إلى 1%، متأثرة بحادثة سقوط الطائرة الروسية في سيناء نهاية الشهر الماضي، واتخاذ حكومات الدول قرارًا بإجلاء رعاياها عقب الحادثة.

وعلى إثر هذا الانهيار في معدلات السياحة بالمدينة، قررت بعض الفنادق وقف نشاطها تجنبًا لمزيد من الخسائر، كما قررت بعض الشركات والفنادق تقليص عدد العاملين بها، فيما قررت حكومة الانقلاب -يائسة- الاستعانة ببرنامج ترويجى لجذب السياحة الخارجية، وأعلنت عن إبرام بروتوكول تعاون بين وزارتى السياحة والشباب والرياضة، يستهدف سفر 40 ألف شاب إلى شرم الشيخ.

وقال أحمد عبده -مدير مطعم بأحد الفنادق، في تصريحات صحفية-: إنه يعمل فى المدينة منذ 4 سنوات، ولم تشهد خلالها هذا الكساد، مشيرا إلى تخفيض إدارة الفندق أجور العاملين وإلى حصوله على قرض بنكى بقسط شهرى 1500 جنيه.

وكشف أحمد جلال -مدير شركة سياحية- عن إغلاق 3 من شركاته خلال الأسبوع الماضى، مشيرا إلى أن نسبة الإشغال بالفندق الرابع لا تتعدى الـ2%، لافتا إلى ارتباط السائحين بقرارات بلادهم دون النظر إلى إجراءات التأمين المِصْرية.

وأشار جلال إلى إلغاء 100% من الحجوزات المقررة منذ بداية الشهر الجارى، لافتا إلى أن المدينة كانت تستقبل ما بين 50 إلى 70 رحلة طيران أسبوعيا من بريطانيا، وأن آخر طائرة بريطانية غادرت المدينة الثلاثاء الماضي، ولم يعد هناك أى سائح بريطانى.

 

 

*بلاغ ضد جلادي سجن دمنهور بتعذيب معتقل بطرق وحشية

اتهمت أسرة “ي. ط” المحبوس بسجن دمنهور، اليوم الأربعاء، ضابط و3 أفراد من شرطة الانقلاب بالاعتداء عليه بالضرب وتعذيبه وهتك عرضه عن طريق إدخال عصاه بدبره مما تسبب له بأذى نفسي وجروح.

وقال “محمد” -شقيق المجني عليه-: إن شقيقه البالغ من العمر 33 عامًا ويعمل صاحب محل لبيع مستلزمات الهواتف المحمولة محبوس احتياطيا على ذمة قضية رقم 6099 جنح قسم دمنهور لسنة 2015 بتهمة الاتجار في المخدرات، وإنه تم إلقاء القبض عليه في أثناء سيره مع زوجته وابنه في إحدى شوارع دمنهور.

وأضاف: طالبنا بعرض “شقيقي ” على الطب الشرعي للكشف عن كافة الانتهاكات التى تعرض لها من خلال قيام أحد الضباط بالإمساك بعصا غليظة وإدخالها في مؤخرته بمساعدة أفراد شرطة أخرين، ووضعه في غرفة التأديب لأكثر من 20 يوما، والتعدي عليه مما أدى لإصابته في الرأس والبطن وتعرضة للصعق بالكهرباء. مؤكداً “أحنا مش عايزين إلا حق أخويا الذي تم تعذيبه داخل السجن”.

من جانبه قال عبد النشار المحامي الحقوقي: إن المتهم أثبت ما تعرض له في محضر حمل رقم 25480 لسنة 2015 إداري مركز دمنهور، وأنهم بصدد تقديم شكاوى وبلاغات أخرى لوزير العدل ووزير الداخلية ورئيس مصلحة السجون ورئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان بعد أن تصدر مصلحة الطب الشرعي تقريرها عن حالة”ي. ط” المحبوس بسجن دمنهور العمومي.

وأضاف النشار “أن ركن القسوة فى الجريمة المنصوص عليها فى المادة 129 من قانون العقوبات يتحقق بكل فعل مادى من شأنه أن يحدث ألماً ببدن المجنى عليه مهما يكن الألم حقيقيًّا، وإن جريمة استعمال القسوة المشار إليها فى المادة 129 عقوبات تنطبق كلما استخدمت القسوة مع الناس اعتمادًا على وظيفته القائم بالتعذيب فيخل بشرفهم أو يحدث آلاماً بأبدانهم، وهو ما حدث لموكلي “ي. ط “ويستوجب المحاسبة وتطبيق القانون على الجميع.

 

 

اعلان موت السياحة وارتفاع الديون الخارجية. . الاثنين 2 نوفمبر. . بريطانيا تستقبل الطغاة الملطخة أيديهم بالدماء

حطام الطائرة الروسية في سيناء

حطام الطائرة الروسية في سيناء

 اعلان موت السياحة وارتفاع الديون الخارجية. . الاثنين 2 نوفمبر. . بريطانيا تستقبل الطغاة الملطخة أيديهم بالدماء

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*افتحوا الزيارة” هاشتاج جديد يطلقه أهالي معتقلي مقبرة “العقرب

دشن أهالي معتقلي سجن العقرب هاشتاج جديد تحت عنوان “افتحوا الزيارة” لمطالبة داخلية الانقلاب بفتح الزيارة لذويهم والمغلقة منذ عدة أشهر.

وأغلقت وزارة داخلية الانقلاب الزيارة عن معتقلي العقرب منذ قدوم الوزير الانقلابي الحالي مجدي عبد الغفار إلى رئاسة الوزارة، وقامت بفتحها مرات قليلة لمدد متفاوتة كان أخرها منذ أسبوعين لمدة 3 ايام فقط ثم أغلقت مرة أخرى.

وقالت زوجة أحد المعتقلين: أنها لم ترى زوجها منذ تسعة أشهر سوى مرات تعد على أصابع اليد الواحدة.

ويعاني معتقلي العقرب من أوضاع غير إنسانية بالمرة، حيث تمنع عنهم الأغطية والأدوية والمأكولات من خارج السجن، والتريض، ويظل المعتقل طوال فترة وجوده بالسجن لا يغادر زنزانته نهائيا ولا يرى الشمس، حتى أطلق عليه البعض مقبرة العقرب”.

 

*وفاة المعتقل محمد إبراهيم بسجن برج العرب في الإسكندرية بسبب الإهمال الطبي

 

 

*أعضاء باللوردات البريطاني يرفضون زيارة السيسي

وجه عدد من أعضاء مجلس اللوردات البريطاني انتقادا حادا لممثل الحكومة خلال استجواب بخصوص زيارة زعيم عصابة الانقلاب عبدالفتاح السيسي المرتقبة لبريطانيا .

حيث وصف أحد أعضاء المجلس نظام السيسي بالقاتل الذي يقمع الآلاف ويحرم السجناء من الرعاية الصحية إضافة إلى تورطه في قضايا اختفاء قسري وهو ما تسبب في ظهور الفكر المتطرف وجعل مصر بيئة حاضنة لتنظيم الدولة .

وتساءلت إحدى العضوات عن مدى ضرورة زيارة السيسي لبريطانيا في الوقت الذي نالت فيه إحدى الطالبات المصريات في جامعة اكسفورد البريطانية حكما بالإعدام في إشارة إلى الطالبة سندس عاصم .

ونقل أحد الأعضاء تخوفه من أن يجري السيسي صفقات سلاح مع المملكة المتحدة تؤول في النهاية إلى استخدامها ضد المتظاهرين السلميين في الميادين المصرية.

وخلال الأسبوع الماضي اختتم السيسي جولة خارجية زار خلالها الإمارات والهند والبحرين .

وهناك انتقادات حادة من قبل المعارضين لتلك الزيارات الخارجية التي يصفونها بعديمة الجدوى فيما يذهب آخرون أبعد من ذلك فيؤكدون أن السيسي إنما يبحث من خلال تلك الزيارات عن شرعيته المفقودة نتيجة انقلابه العسكري على السلطة المنتخبة في الثالث من يوليو عام 2013 .

 

 

* سقوط طائرة تدريب عسكرية قرب مطار أسوان الحربي

سقطت طائرة عسكرية من طراز ميج 21 ، بالقرب من مطار أسوان الحربي، عقب خروجها للتدريب مساء اليوم الإثنين، ما أسفر عن مصرع نقيب طيار.

وقالت مصادر بديوان محافظة أسوان، لـ دوت مصر ، إن الحادث جاء نتيجة خلل فني بمحركات الطائرة عقب خروجها من مطار أسوان الحربي، ما أدى إلى سقوطها ومصرع قائدها.

وأكدت المصادر أنه جار اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وتسليم جثة الطيار المتوفى لذويه.

 

 

*محكمة النقض تلغي أحكام سجن 77 في أحداث “مسجد القائد إبراهيم” بـ الإسكندرية

قررت دائرة الاثنين بمحكمة النقض برئاسة المستشار أحمد جمال عبد اللطيف، قبول الطعون المقدمة من هيئة الدفاع عن 77 من رافضي الانقلاب العسكري والمدافعين عن شرعية الرئيس محمد مرسي، بمحافظة الإسكندرية، لإسقاط الأحكام الصادرة بسجنهم مددًا تتراوح بين 10 و5 سنوات.
وقررت المحكمة إعادة محاكمة المتهمين من جديد أمام دائرة جنايات بمحكمة استئناف الإسكندرية.
ولم تستمر الجلسة سوى 10 دقائق، تلا خلالها مقرر الجلسة ملخصا لوقائع القضية منذ وقوع أحداث الاشتباكات في 26 يوليو 2013 مرورا بمرحلة التحقيق مع المتهمين بالنيابة العامة، حتى امتثال القضية لمحكمة الجنايات وصدور الحكم فيها.
وكانت قضت محكمة الجنايات بمعاقبة 77 متهمًا من رافضي الانقلاب، بالسجن 10 و7 و5 سنوات، بتهم الضلوع فى مجزرة جمعة التفويض، التى وقعت أحداثها يوم 26 يوليو 2013 بميدان القائد إبراهيم فى الإسكندرية، وأسفرت عن مقتل 12 شخصًا وإصابة 180 آخرين.

 

*نيابة الانقلاب تخلي سبيل 32 شابًا وفتاة متلبسين بحفل مخدرات وأعمال منافية للآداب

أمرت نيابة الانقلاب العسكري، الأحد، بإخلاء سبيل 32 شابًا وفتاة تم ضبطهم داخل فيلا بمدينة العبور، يتناولون المواد المخدرة ويمارسون أعمال منافية للآداب بكفالة 100 جنيه لكل منهم.
القرار الذي أصدره  أمير ناصف رئيس نيابة العبور صدر بعد أقل من 4 ساعات علي ضبط المتهمين، بعد بلاغات تفيد بقيام مجموعة من طلاب الجامعات المختلفة بالتردد على فيلا مملوكة لأحدهم بمنطقة العبور لتناول المخدرات وممارسة الأعمال المنافية للآداب.
ورغم قيام قوات أمن الانقلاب بمداهمة الفيلا وضبط جميع المتهمين وعددهم 32 شابا وفتاة بعضهم تم ضبطه بملابس شبه عارية وفى أوضاع فاضحة ومخلة بالآداب العامة، إلا أن نيابة الانقلاب سارعت بإخلاء سبيلهم جميعا.

 

*أمن الانقلاب يستولى على مركز الإيمان للأشعة بالفيوم

حاصرت قوات أمن الانقلاب العسكري بالفيوم أمس مركز الإيمان للأشعة والمملوك لعدد من المستثمرين ورجال الأعمال و تسليمها للجنة تابعة لها لإدارتها بعد إخراج جميع العاملين بها والاستيلاء على الخزانة الخاصة به .
كانت سلطة الانقلاب قد قامت فى وقت سابق من هذا العام بالتحفظ والاستيلاء على مستشفيات مكة بفروعها الثلاثة بمدينة الفيوم ومركزى سنورس وأبشواى و الندى و الزهراء التخصصى بمدينة الفيوم .
أعرب أهالى المحافظة عن استيائهم الشديد جراء ما وصفوه بالعمل الاجرامي من قبل مليشيات الانقلاب وترويعهم المرضى منددين بما وصلت اليه أحوال البلاد في ظل الحكم العسكري وعدم مراعتها للحرمات وانتهاكها لجميع الحقوق دون وجه حق .

 

 

*الظواهري يبارك انتفاضة القدس ويهاجم “الإخوان

بارك زعيم تنظيم “القاعدة” الدكتور أيمن الظواهري عمليات الطعن التي ينفذها شبان فلسطينيون ضد جنود الاحتلال، والمستوطنين، بشكل شبه يومي منذ قرابة الشهر، واصفا إياها بـ”الأيادي المجاهدة المستشهدة“.

وقال الظواهري في كلمة صوتية جديدة بثتها “مؤسسة السحاب” إن “تحرير فلسطين لا بد له من أمرين، الأول هو ضرب الغرب وخاصة أمريكا في عقر دارها، والآخر هو إقامة دولة إسلامية في مصر والشام، لحشد الأمة لتحرير فلسطين، ولا بد في سبيل ذلك من الوحدة، ونبذ الخلاف، وإيقاف القتال بين المجاهدين“.

وبين الظواهري “أن المجاهدين من غروزني إلى مقديشو، ومن كاشغر، حتى طنجة، يواجهون عدوانا أمريكا أوروبيا روسيا صليبيا رافضيا نصيريا، يذكرنا بتحالف الرافضة مع التتار ضد الدولة العباسية، وبتحالفهم مع الإفرنج ضد الدولة العثمانية“.

وأضاف: “علينا أن نقف صفا واحدا، من تركستان الشرقية حتى مغرب الإسلام، وفي وجه الحلف الشيطاني المعتدي على الإسلام وأمته ودياره“.

وفي دعوة منه إلى دحض الخلافات بين الفصائل الإسلامية في سوريا، قال الظواهري إن “الأمريكان والروس والإيرانيين وحزب الله والعلويين، ينسقون حربهم ضدنا، فهل عجزنا أن نوقف الخلاف بيننا لنوجه جهدنا كله ضدهم”، مطالبا قادة الفصائل بتشكيل رأي عام يدعو للوحدة.

ولم يفوت الظواهري الفرصة لشن هجوم على جماعة الإخوان المسلمين، قائلا إنها “خسرت الدين والدنيا، هي والسلفيون السيسيون، والغنوشيون الذين تحالفوا مع العسكر العلمانيين، والساسة الفاسدين“.

وطالب الظواهري من “أهل التقوى” والجهاد أن يجنبوا الفلسطينيين “هذه المناهج المنحرفة، ويجمعوهم حول كلمة التوحيد ليكون جهادهم لإعلاء كلمة الله“.

وأضاف الظواهري: “أيها المجاهدون في فلسطين، هل ترضون أن تكون عاقبة جهادكم حكومة علمانية، تنحي الشريعة وترتد عن الإسلام، وتفرض على المسلمين أحكام الكفار وقوانينهم؟“.

وتابع: “كيف يتفق القتال لتحرير فلسطين مع الاعتراف بشرعية العلمانيين باعة فلسطين، هل تريدون أن تضحوا بأرواحكم من أجل بيع فلسطين؟ إن هذا لا يقبله حتى الوطنيون والقوميون الذي يقاتلون من أجل الأرض والتراب“.

وكرر الظواهري في كلمته ضرورة ضرب مصالح الدول الداعمة لإسرائيل؛ لجعلهم “يدفعون من دمائهم وأموالهم ثمن دعمهم لجرائم إسرائيل“.

كما نوه الظواهري إلى ضرورة إقامة حكومات إسلامية في الدول المجاورة للكيان الصهيوني، بهدف تحشيد المسلمين فيها لتحرير فلسطين.

 

 

*ديلي ميل: بريطانيا تستقبل الطغاة الملطخة أيديهم بالدماء

انتقد الكاتب الصحفي “بيتر أوبورن” استقبال بريطانيا من وصفهم بالطغاة الملطخة أيديهم بالدماء، واصفا السياسة الخارجية لبريطانيا حاليا بالمرتشية.

وأضاف في مقال نشرته صحيفة “ديلي ميلالبريطانية أنه لا يكاد يوجد طاغية متعطش للدماء ولا دكتاتور مستبد ينكـّل بشعبه بكل ألوان التعذيب ويرتكب بحق أمته المجازر الجماعية، ولا يتورع رئيس الحكومة “ديفيد كاميرون” عن توجيه دعوة له لزيارة بريطانيا.

ودان أوبورن” استعداد الحكومة البريطانية لاستقبال الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي” قائلا: على الرغم من كل الفظاعات التي يرتكبها النظام في مصر، فإن بريطانيا بقيت صديقا ثابتا لمصر.

ونوّه إلى أن “السيسي” يُرى بكل المقاييس جلادا وطاغية يتحمل المسؤولية عن أعمال التعذيب والقتل الجماعي.

 

*أبو الفتوح يهاجم “السيسى

غرد الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح ، رئيس حزب مصر القوية ، و المرشح الرئاسى السابق – عبر موقع “تويتر

الرئيس السيسى لم يسيء لاحد اذا من المسؤول عن تعذيب اجهزة الأمن لبعض المحتجزين حتى الموت والاختفاء القسرى واحتجاز ٤٠الف مصرى يموت بعضهم إهمالا

 

*انهيار «إسراء الطويل» بعد تجديد حبسها 45 يومًا

للمرة الأولى منذ اعتقالها من قبل مليشيا الانقلاب العسكري على خلفية اتهامات ملفقة، فارقت الابتسامة وجه إسراء الطويل، بعدما أقدم الشامخ على جريمة تجديد حبس المصورة الصحفية 45 يوما، لتصاب بحالة من الانهيار وتنخرط فى بكاء مرير يترجم واقعًا قمعيًّا أكثر مرارة.
محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار معتز خفاجي، قررت تجديد حبس “الطويل “45 يومًا، على خلفية اتهامات ملفقة ببث أخبار كاذبة تستهدف تكدير السلم العام والانضمام لجماعة إرهابية على خلاف القانون.
ودون أدلة أو أحراز واستنادًا لتقارير انشائية وتحريات وهمية، وجهت نيابة الانقلاب للمصورة الصحفية اتهامات الانضمام إلى جماعة إرهابية مؤسسة على خلاف أحكام الدستور والقانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل القوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلم الاجتماعي، وتتخذ من الإرهاب وسيلة لتنفيذ أغراضها.
إسراء -الفتاة المصابة بطلق ناري فى الساق- تجسد مأساة عشرات الفتيات داخل زنازين الانقلاب بتهم ملفقة، فى واحدة من أبشع جرائم العسكر بحق حرائر الوطن فى محاولة فاشلة لوأد الحراك الثوري، كما تفضح مأساة الأسرة الصحفية فى الدفاع عن أبناءها أمام حملات داخلية الانقلاب القمعية.

 

* تأجيل محاكمة 379 بهزلية فض اعتصام النهضة

أجلت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعسكر الأمن المركزي بأكتوبر اليوم الاثنين 2 من نوفمبر 2015 برئاسة المستشار معتز خفاجي محاكمة 379 من رافضي انقلاب العسكر في القضية رقم 12681 لسنة 2013 جنح الجيزة والمعروفة إعلاميًّا بـ”أحداث فض اعتصام النهضة” لجلسة 5 ديسمبر لفض الأحراز ولتجهيز القاعة لعرض الأحراز.
ولفقت نيابة الانقلاب عدة تهم، منها ارتكاب جرائم القتل العمد، والشروع في قتل الرائد وائل مختار، والمجند محمد المهدي عفيفي، والمجند رامي قرني مصطفى، وآخرين عمدًا مع سبق الإصرار، والانضمام لعصابة قاومت السلطة، وحيازة أسلحة نارية، والبلطجة، واستعراض القوة.
وزعمت نيابة الانقلاب أنهم دبروا تجمهرًا بميدان النهضة، بغرض الترويع ونشر الرعب بين الناس، وتعريض الأمن العام وحياة المواطنين للخطر، كما قاموا بمقاومة رجال الشرطة المكلفين بفض التجمهر، والتخريب والإتلاف العمدي للمباني والأملاك العامة، واحتلالها بالقوة وقطع الطرق، وتقييد حركة المواطنين وحرمانهم من حرية التنقل والتأثير على السلطات العامة في أعمالها.

 

 

* إنجازات الانقلاب.. إغلاق 34 مصنعًا بالمنطقة الصناعية ببورسعيد خلال الأسبوع الجاري

كشف المهندس فؤاد ثابت، رئيس اتحاد جمعيات التنمية الاقتصادية، عن استعداد 34 مصنعًا بالمنطقة الصناعية جنوب بورسعيد، لغلق أبوابها، يوم الأربعاء المقبل، جراء زيادة أسعار الأراضي بالمنطقة الصناعية.

وقال ثابت، في تصريحات صحفية اليوم، إن سعر المتر في المنطقة كان 162 جنيهًا، وقرر مجلس إدارة المنطقة برئاسة المهندس محمد السيد رئيس شركة كابسى رفع سعر المتر ل 450 جنيها مرة واحدة، بما يعنى انتهاء أمل إقامة مصانع صغيرة، مشيرا الي أن الشركات الكبيرة ابتلعت الأراضى فى بورسعيد، رغم ان بعضها غير مستغل حتى الآن ومجلس إدارة المنطقة كأنه لا يراها، مطالبا بتدخل عاجل من وزيري الصناعة والاستثمار في حكومة الانقلاب ومن هيئة المناطق الصناعية لحل الأزمة.

واضاف ثابت أن سعر المتر فى المنطقة المرفق كان 70 جنيها، وزاد بالتدريج، ولا يمكن أن يزيد بنسبة 400%، مرة واحدة خاصة أن مرافق المنطقة تم توصيلها منذ سنوات، وتكلفت وقتها 68 مليون جنيه، معتبرا هذا الأمر يمثل ضربة للصناعات الصغيرة والمتوسطة ، والتى تمثل 97%، من نسبة المصانع فى مصر بحسب جهاز التعبئة والإحصاء.

 

 

* إعلان موت السياحة بمصر

توقعت صحيفة “فورين بوليسي” الأمريكية، أن يؤثر حادث تحطم الطائرة الروسية في سيناء، الذي تصفه بالأسوأ في تاريخ الطيران الروسي، سلبيَّا على السياحة في مِصْر، كما سيدفع روسيا إلى التورط بشكل أكبر في سوريا.

وقالت الصحيفة: إن سبب تحطم الطائرة الذي أودى بحياة 224 شخصًا غير واضح، لكن الكارثة حثت خطوط الطيران الأخرى على إيقاف الطيران فوق المنطقة، وهو ما يعد ضربة كبيرة لصناعة السياحة المتعثرة، وفي حال إسقاط المسلحين المنتمين إلى تنظيم “الدولة الإسلامية” فعلًا للطائرة، وهو ما يستبعده الخبراء، فإن ذلك من شأنه أن يدفع الرئيس الروسي بوتين بشكل أعمق في سوريا.

وتساءلت الصحيفة عن السبب وراء سقوط الطائرة الروسية القادمة من منتجع شرم الشيخ إلى مدينة “بطرسبرج” الروسية فوق شبه جزيرة سيناء المضطربة.

وأشارت الصحيفة إلى تصريح شريف إسماعيل إلى أن الخبراء يستبعدون إصابة الطائرة بصاروخ أرضي؛ لأنها كانت تحلق على ارتفاع 30.000 قدم، لكن ذلك لم يمنع الخطوط الجوية الألمانية “لوفت هانزا”، والخطوط الجوية الإماراتية، والخطوط الجوية الفرنسية من منع التحليق فوق المنطقة إلى حين تحديد أسباب الحادثة.

واعتبرت الصحيفة أن الحادثة تعد بمثابة ضربة أخرى للسياحة المصرية المكون الكبير للاقتصاد المِصْري الذي يعاني منذ فترة بسبب المخاوف الأمنية؛ إذ تسهم السياحة بما قيمته 11.3% من الناتج الإجمالي، ووفقًا لما ذكرته منظمة التجارة العالمية فإن مواطن من بين تسعة مواطنين مِصْريين بعتمد على السياحة في عمله.

ورأت الصحيفة أن إعلان تنظيم الدولة مسئوليته عن الحادث -حتى وإن لم يكن صحيحًا- فإن ذلك من شأنه أن يضع روسيا في مأزق؛ إذ إن رجل روسيا القوي أرسل طائراته الحربية وقواته إلى سوريا تحت مسمى محاربة تنظيم الدولة، لكن بدلًا من ذلك قام جيشه بقصف العديد من الجماعات المقاومة الساعية إلى عزل الرئيس السوري.

وتوقعت الصحيفة أن بوتين الآن قد يكون مجبرًا على تكريس المزيد من الموارد للحرب ضد تنظيم الدولة مع تقليل مستوى دعمه للأسد.

وفي سياق انهيار السياحة المصرية رصد موقع “بزنس إنسيدر” الأمريكي، خلو منطقة أهرامات الجيزة من السياح، وتحديدًا منطقة أهرامات سقارة.

وقال الموقع إنه على مدار قرون سافر السياح إلى مِصْر من أجل مشاهدة الآثار التاريخية، لكن السياحة تدهورت خلال الأعوام الماضية، ووفقًا لـ”رويترزفإن 9.9 ملايين سائح زاروا مِصْر خلال 2014 مقارنة بـ14.7 مليون في 2010.

ونشر الموقع بعض الصور التقطها اثنان من السياح خلال زيارتهما منطقة الأهرامات أظهرت خلو منطقة الأهرامات من السياح.

وقال السائحان: عندما ذهبنا إلى هرم سقارة كنا نحن الوحيدين الموجودين في المنطقة مما أدى إلى شعورنا بالضيق، إضافة إلى تعرضنا لمضايقات من السكان المحليين في أثناء تجوالنا في المنطقة.

وفي السياق ذاته، أكد يسري حماد -نائب رئيس حزب “الوطن”- أن هناك الكثير من الظواهر التي تؤكد إهمال السياحة بمِصْر، مضيفًا “مِصْر من أكثر الدول طردًا للسائحين“.

وقال -عبر منشور له على “فيس بوك”-: “السياحة ليست آثارًا تمتلكها، أو مناظر خلابة تتمتع بها بلدك، بل هي منظومة كاملة تبدأ من نزول السائح إلى أرض المطار“.

وأضاف “حماد”، أن “شرم الشيخ تعتمد على السائح الأوروبي الشرقي، فئة العمال، متوسط الصرف في الليلة السياحية الواحدة 110 جنيهات شاملة الإقامة والطعام والسمر“.

وقارن “حماد” بين دخل السياحة بمصر، وعدد من المناطق السياحية في البلدان الأخرى، مشيرًا إلى أن دخل مصر السنوي من السياحة 6 مليارات دولار، بينما دخل مدينة والت ديزني وحدها من السياحة 100 مليار دولار.

وأشار إلى أن زوار برج إيفيل – باريس ينفقون أكثر من 80 مليار دولار، وكذلك زوار المعارض الترويجية – دبي ينفقون أكثر من 100 مليار دولار، كما ينفق زوار متحف اللوفر في فرنسا أكثر من عدد السائحين زائري آثار مصر المختلفة.

ورصد “حماد” عددًا من المظاهر التي تؤكد إهمال السياحة بمِصْر، متسائلًا: هل تستطيع أن تحدثني عن الآتي:

١شكل ونظافة المطارات المصرية.

2- النظام داخل المطار (ما زلنا حتى الآن نبحث عن واسطة تستقبلنا على باب الطائرة لنقفز على حقوق الآخرين).

3- هل تستطيع أن تحدثني عن دورات مياه المطار؟

4- حدثني عن مراكز الخدمة والاستعلام داخل المطار.

5- هل لديك تسعيرة تاكسي ثابتة أم كل شيء يخضع للشطارة والفهلوة (سمعت بأذني سائق تاكسي يفتخر أنه استطاع خداع سائح فتقاضى منه 500 جنيه في مشوار طوله ٢٠ كيلو متر داخل المدينة).

6- حدثني عن دورات المياه داخل المدن.

7- حدثني عن الطرق وعن المواصلات العامة.

8- هل لديك أسلوب عرض مبهر لمقتنياتك الأثرية؟

9- هل لديك هدايا تماثل أشكال معروضاتك الأثرية يقتنيها السائح؟!.

10- حدثني عمن يتعامل مع السائحين في المناطق الأثرية (كثير منهم من البلطجية ومحترفي النصب).

11- ما هي خطط تطوير المناطق الأثرية والنهوض بمستوى المرشد السياحي؟!

12- حدثني عن النظافة.

 

 

* المركزي”: الديون الخارجية إلى 48.1 مليار دولار

أعلن البنك المركزي، أن إجمالي الدين العام المحلي قد ارتفع إلى 2.116 تريليون جنيه بنهاية يونيو الماضي مقارنة مع 1.817 تريليون جنيه بنهاية يونيو 2014، بإرتفاع قدره 300 مليار جنيه، ومقارنة مع 1.924 تريليون جنيه بنهاية ديسمبر الماضي، بزيادة قدها 192 مليار جنيه منذ مطلع 2015.

وذكر تقرير البنك المركزي، أن الديون المستحقة على الحكومة من إجمالي هذه الديون تمثل 88.4% بإجمالي 1.871 تريليون جنيه بزيادة قدرها 333 مليار جنيه خلال العام المالي 2014-2015، بينما تستحق 0.5% منها على الهيئات الاقتصادية العامة بواقع 11.1 مليار جنيه بإنخفاض قدره 47.3 مليار جنيه.

وأوضح تقرير المركزي، أن ديون بنك الاستثمار القومي بلغت 233.9 مليار جنيه بزيادة قدرها 14.2 مليار جنيه، فيما بلغ رصيد الدين الخارجي بنهاية يونيو الماضي 48.1 مليار دولار بزيادة قدرها ملياري دولار عن يونيو 2014

 

 

*الدولار يواصل ارتفاعه مره اخرى في السوق السوداء

أظهر تقرير رسمي صادر عن البنك المركزي المصري، تبايُنًا في أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه المصري، وبلغ سعر صرف الدولار الأميركي 7.98 للشراء، 8.0301 جنيه للبيع.

وارتفع مجددًا سعر الدولار بالسوق السوداء إلى 8.45 جنيه للشراء مقابل 8.51 جنيه للبيع.

العملات الأجنبية

بلغ سعر صرف اليورو الأوروبي نحو 8.7924 جنيه للشراء، 8.8637 جنيه للبيع، فيما استقر الجنيه الإسترليني مسجلًا 12.3107 للشراء، 12.4036 للبيع.

وبلغ سعر 100 ين ياباني 6.5733 جنيه للشراء، 6.6731 جنيه للبيع، وبلغ سعر صرف الفرنك السويسري 8.0296 جنيه للشراء، مقابل 8.1432 جنيه للبيع.

العملات العربية

ارتفعت أسعار العملات العربية مقابل الجنيه المصري، وسجل الريـال السعودي نحو 2.1278 جنيه للشراء، 2.1399 جنيه للبيع، وفقًا لأحدث تقرير للبنك المركزي.

وبلغ سعر صرف الدينار الكويتي نحو 26.1708 للشراء، 26.524 جنيه للبيع، فيما سجل الدرهم الإماراتي نحو 2.1726 جنيه للشراء 2.1837 جنيه للبيع.

وسجل سعر صرف الريال القطري نحو 2.1774 جنيه للشراء، 2.2058 جنيه للبيع، كما سجل سعر صرف الدينار الأردني نحو 11.1974 جنيه للشراء، 11.3468 جنيه للبيع، أما الدينار البحريني فسجل نحو 21.0233 جنيه للشراء، 21.2972 جنيه للبيع.

 

 

* الانتخابات التركية ترفع “الليرة” وانتخابات العسكر تهوي بالجنيه للأرض

لم تقتصر المفارقة بين الانتخابات التركية وانتخابات “برلمان الدم” في مصر على الإقبال الشديد في تركيا والمقاطعة الواسعة في مصر أو على نزاهة الانتخابات التركية وتزويرها في مصر، وإنما امتدت أيضًا إلى التأثير إيجابًا أو سلبًا على العملة الوطنية.

فبعد ساعات من إعلان فوز حزب “العدالة والتنمية” بالأغلبية الساحقة في الانتخابات التركية؛ سجلت الليرة التركية، ارتفاعًا كبيرًا مقابل الدولار واليورو؛ حيث ارتفع سعر الليرة 4% وبلغ 2.78 ليرة للدولار و3.07 لليورو، في حين لم تزد نتائج المرحلة الأولى من مسرحية العسكر في مصر “الجنيه” سوى التهاوي، وظل في تراجع مقابل الدولار؛ حيث وصل سعره بالسوق السوداء إلى 8.50 جنيهات.

وقالت المحللة فاليريا بيدنيك من مجموعة اف-اكس-ستريت ، إن”الليرة التركية يمكن ان تشهد الآن مرحلة من الارتفاع الكبير لتعود من سعر الثلاث ليرات مقابل الدولار الى ليرتين” ؛ وذلك بعد ان خسرت العملة التركية أكثر من 20% من قيمتها مقابل العملتين الاوروبية والأميركية خلال الفترة الماضية.

 

 

*9 معلومات لا تعرفها عن فتى السيسي المدلل “محمد بدران”

تثير حالة محمد بدران الكثير من التساؤلات، خاصة بعد تخصيص نحو 9 مقاعد لحزبه بقائمة “في حب مصر” التي يرى الكثير من المراقبين أنها قائمة الدولة في الانتخابات البرلمانية، متجاوزًا بذلك أحزابا عريقة مثل الوفد.

إنه “محمد بدران” الذي تجاوز الـ20 من عمره بأعوام قليلة حاملا لقب أصغر رئيس حزب في العالم، والذي رافق عبد الفتاح السيسي على يخت المحروسة الملكي في افتتاح قناة السويس الجديدة.

9  معلومات عن فتى السيسي المدلل:

أولًا:

برز اسم بدران الذي يكره توصيفه بـ”الفتى المدلل” مع أحداث الثلاثين من يونيو حين ظهر بقوة خلالها باعتباره أول رئيس اتحاد لطلاب مصر منذ 34 عاما في عام 2013، بعد تدرجه من رئاسة اتحاد طلاب جامعة بنها وعضو المكتب التنفيذي لاتحاد طلاب مصر عام 2011.

ثانيًا:

انغمس في العمل السياسي مع تدشين “حملة مستقبل وطن” لدعم خارطة طريق 30 يونيو والوقوف بعد ذلك خلف الحملة الانتخابية لعبد الفتاح السيسي، بمشاركة مجموعات من الشباب بمختلف المحافظات على مستوى الجمهورية.

ثالثًا:

اختير عضوا بلجنة الخمسين المنوط بها وضع دستور 2014 ممثلا عن طلاب الجامعات وقتئذ بحكم منصبه باعتباره رئيس اتحاد طلاب مصر، ثم اختير نائبا لرئيس لجنة صياغة الدستور التي تضم في أغلبها خبراء في اللغة والقانون والسياسة.

رابعًا:

عندما ثارت الكثير من الشكوك حول مصادر تمويل حزبه الناشئ، كشف في حوار سابق لـ”مصر العربية”، عن تمويله من قبل بعض رجال الأعمال وفي مقدمتهم أحمد أبو هشيمة وهاني أبو ريدة، وفرج عامر رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات فرج الله.

خامسًا:

قامت مطابع الأهرام بوقف العدد الأسبوعي لصحيفة الصباح بسبب مقال ينتقد بدران بعنوان “كيف تصبح طفلا للرئيس في 9 خطوات؟”، الأمر الذي نفاه “بدران”، مؤكدًا أنه ليس له علاقة بوقف الجريدة ولا بالنظام، وأنه سينتقد السيسي حين يُخطئ أو ينحرف عن خارطة الطريق.

سادسًا:

جاءت مرافقته السيسي على يخت المحروسة في افتتاح قناة السويس، حسبما أكد مسؤول بالحزب، لأن بدران على علاقة جيدة بمعظم رؤساء الأحزاب، أمثال السيد البدوي رئيس حزب الوفد، وعصام خليل القائم بأعمال رئيس حزب المصريين الأحرار، بالإضافة إلى علاقاته المتعددة بكل من نجيب ساويرس، ومحمد الأمين.

سابعًا:

أمر النائب العام المستشار نبيل صادق، بفتح التحقيق في اتهام محمد بدران رئيس حزب مستقبل وطن، وقيادات الحزب، بالنصب والاحتيال والاستيلاء على أموال راغبي الترشح للانتخابات البرلمانية، مستغلين اسم رئيس الجمهورية وقيادات الأجهزة الأمنية والسيادية، حيث كلف المحامي العام الأول لنيابة مصر الجديدة بالتحقيق.

ثامنًا:

قال بدران إن الحزب يكثف جهوده لتحقيق نجاح أكبر في المرحلة الثانية من الانتخابات البرلمانية، خاصة بعد النجاح الذي حققه الحزب في المرحلة الأولى.

ويخوض حزب مستقبل وطن انتخابات مجلس النواب في المرحلة الأولى بـ88 مرشحًا، منهم 48 مرشحا فرديا نجح منهم 24 في المرحلة الأولى، بالإضافة إلى 6 مرشحين فائزين ضمن قائمة في حب مصر.

تاسعًا

وصل طموح الفتى المدلل إلى أنه قال في تصريحات صحفية لـ”المصري اليوم”، إن عضوية البرلمان ليست طموحه، وإنه يسعى لمنصب رئيس وزراء مصر.

 

 

*“أحداث فض اعتصام النهضة”.. أبرز محاكمات اليوم

“أحداث فض اعتصام النهضة”

تواصل محاكم الانقلاب اليوم الاثنين 2 نوفمبر 2015محاكمة الثورة والثوار، ففي محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعسكر الأمن المركزي بأكتوبر برئاسة المستشار معتز خفاجي، تتواصل جلسات محاكمة 379 من رافضي انقلاب العسكر في القضية رقم 12681 لسنة 2013 جنح الجيزة و المعروفة إعلاميًّا بـ”أحداث فض اعتصام النهضة”.

ولفقت نيابة الانقلاب للواردة أسمائهم عدة تهم، منها ارتكاب جرائم القتل العمد، والشروع في قتل الرائد وائل مختار، والمجند محمد المهدي عفيفي، والمجند رامي قرني مصطفى، وآخرين عمدًا مع سبق الإصرار، والانضمام لعصابة قاومت السلطة، وحيازة أسلحة نارية، والبلطجة، واستعراض القوة.

وزعمت نيابة الانقلاب أنهم دبروا تجمهرًا بميدان النهضة، بغرض الترويع ونشر الرعب بين الناس، وتعريض الأمن العام وحياة المواطنين للخطر، كما قاموا بمقاومة رجال الشرطة المكلفين بفض التجمهر، والتخريب والإتلاف العمدي للمباني والأملاك العامة، واحتلالها بالقوة وقطع الطرق، وتقييد حركة المواطنين وحرمانهم من حرية التنقل والتأثير على السلطات العامة في أعمالها.

إحراق كنترول الأزهر

تواصل محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار سمير أسعد يوسف نظر قضية رقم 52 لسنة 2014 جنح مدينة نصر ثان المعروفة إعلاميًا بـ”إحراق كنترول هندسة الأزهر”

تزعم نيابة الانقلاب أن 5 من طلاب جامعة الأزهر وهم 1- علاء السيد بيومي غريب – الفرقة الثانية لغات وترجمة 2- محمد أشرف محمد الشرقاوي – الفرقة الأولى تجارة 3- مصطفى السيد خليل – الفرقة الثانية تجارة 4- محمود حسني السيد زيدان – الفرقة الأولى تجارة 5- السيد قطب.. قد قاموا بالتظاهر وإثارة الشغب والتلويح بالعنف واستعراض القوة وحمل زجاجات حارقة، ومنع الموظفين بجامعة الأزهر من أداء وظيفتهم، فضلاً عن الإتلاف العمدي لكنترول كلية الهندسة بالجامعة وإحراقه بواسطة مواد حارقة مطلع يناير من عام 2014.

أحداث جامعة الاسكندرية المجمع النظرى

وتواصل محكمة جنايات الاسكندرية جلسات القضية رقم محضر رقم 11159 لسنة 2014 اداري باب شرقي والمقيدة برقم 5220 لسنة 2014 جنايات باب شرقي بحق 12 من رافضى انقلاب العسكر بجامعة الاسكندرية.

وتعود القضية للأحداث التى شهدتها جامعة الاسكندرية بالمجمع النظرى بتاريخ 28أبريل 2014وتضم القضية كلا من:
1- محمد الامام عبد الحافظ 20س 2- محمود مؤمن محمود حسن 19س 3- احمد جابر محمد رجب 20س 4- محمود جمال محمود احمد 19س 5- احمد علي احمد محمد 20س 6- خالد صبري محمد محمد 20س 7- مؤمن يوسف صادق 25س 8- احمد سيف الدين عبد المنعم مرسي 19س 9- احمد عبد الناصر كمال الدين 10- حسام علي السيد ابو طالب 20س 11- محمود احمد حسن عثمان ابو زيد 12- محمد خالد محمد عبد الغني.

أحداث حى السويس

كما تواصل محكمة جنايات السويس جلسات محاكمة 19 من رافضى الانقلاب العسكرى فى القضية رقم 3878 جنايات السويس لسنة 2014 والمعروفة إعلاميا بأحداث حى السويس.

وتعود أحداث القضية لتاريخ 9 من شهر مايو 2014 عندما اعتدت قوات أمن الانقلاب على مسيرة مناهضه للانقلاب العسكرى بشارع الشهداء والشوارع المحيطة بمنطقة الخدمات ولفقت نيابة الانقلاب للوارد أسمائهم فى القضية عدة تهم منها ـ«التحريض على العنف، والانضمام لجماعة إرهابية، واختراق قانون التظاهر».

هزلية الخلايا الإرهابية

أيضا تواصل محكمة الجنايات بالمنصورة جلسات القضية رقم 6675 لسنة 2014 جنايات قسم ثان المنصورة مقيدة برقم 757 لسنة 2014 كلي جنوب المنصورة , والمعروفه إعلاميا بـ”قضية الخلايا الإرهابية” بحق 41 طالبًا ما بين طلاب جامعة وثانوي.

وتضم القضية كلا من:
١- محمد رضوان سعد الدسوقي
٢- أيمن فاروق السيد الشاذلي
٣- محمد البحيري عبد الرحمن
٤- خالد محمد احمد عيسي – ٢٠ سنة – طالب بالفرقة الثانية بكلية طب
٥- جلال الدين محمود جلال
٦- احمد عوض حجازي شقير “متوفي”
٧- اسلام علي المكاوي المكاوي علي
٨- احمد حسن علي ابراهيم الجمال – دبلوم تجارة
٩- عمرو محمد سليمان
١٠- عبد الله عادل السيد احمد – ١٧ سنة
١١- كريم كمال عبده “مخلى سبيله”
١٢- شامي سليمان عبد اللطيف
١٣- احمد جمال عبد العزيز محمد – ١٦ سنة – طالب ثانوي
١٤- اسامة عبد الدايم فؤاد كمال – ١٧ سنة – طالب ثانوي
١٥- محمد علي السيد عبد العاطي
١٦- اسامة محمد منصور سند
١٧- صهيب عماد محمد محمد ابراهيم – ١٥ سنة – طالب ثانوي
١٨- محمد مصطفي سليمان عبد اللطيف
١٩- خالد نجاح عبد الحميد السيد – ١٦ سنة – طالب ثانوي
٢٠- عمر عادل حسانين حسين – ١٦ سنة – طالب ثانوي
٢١- شادي مخلص الامام عبد الحميد – ١٧ سنة – طالب ثانوي
٢٢- يوسف محمد عبد المنعم محمود – ١٦ سنة – طالب ثانوي
٢٣- عبد الله محمد ابو الفتوح هجرس – ١٧ سنة – طالب ثانوي
٢٤- عمر محمد عبد الحميد هجرس – ١٧ سنة – طالب ثانوي
٢٥- سلمان نجيب محمود – ١٥ سنة – طالب ثانوي
٢٦- عبد الرحمن احمد البربري – ١٥ سنة – طالب ثانوي
٢٧- احمد ايمن الشربيني – ١٧ سنة – طالب ثانوي
٢٨- احمد عزت يونس – ١٨ سنة – طالب
٢٩- محمد عصام محمد – طالب بالفرقة الثانية بكلية تجارة
٣٠- محمد ياسر رزق الجنايني – طالب بالفرقة الثانية بكلية هندسة قسم كهرباء
٣١- عبد الرحمن السيد السيد
٣٢- معاذ محمد السيد البدوي
٣٣- علي عبد القادر محمد المرسي
٣٤- ياسر محمد الباز غبور – طالب بكلية هندسة – قسم بترول – جامعة السويس
٣٥- عبد الرحمن جمال محمد الشافعي
٣٦- عمر محمد سليمان
٣٧- اكرم السيد عبد اللطيف
٣٨- عبد الرحمن اكمل محمد حمودة
٣٩- اسلام ثروت رزق احمد
٤٠- خالد ياسر محمود رزق عوض
٤١- نبيل مخلص الامام عبد الحميد – ٣٠ سنة

يشار إلى أن المعتقلين على ذمة هذه القضية الملفقة تعرضوا لعمليات تعذيب ممنهج للاعتراف بتهم وجرائم لا صلة لهم بها منها حيازة سلاح ناري (فرد خرطوش) بدون ترخيص، حيازة أدوات تستخدم في الاعتداء على الأشخاص (مولوتوف).
وتدهورت الحالة الصحية لصهيب عماد طالب الثانوى المعتقل في 11 فبراير 2014ما أدى لإصابته بــ الروماتيزم ورغم ذلك تم استمرار احتجازه في قسم ثاني في زنزانة غير ملائمة لظروفه الصحية مما استدعى إجراء عملية في ركبته في شهر سبتمبر الماضي عانى على إثرها من الآلام في الحجز حيث تم نقله فورا إلى القسم دون استكمال علاجه في المستشفى.

خلية منيا القمح
تعقد محكمة الجنايات بالشرقية دائرة الارهاب المنعقدة ببلبيس اولى جلسات القضية رقم 23925 لسنة 2015 جنايات منيا القمح مقيدة برقم 1616 لسنة 2015 كلي جنوب الزقازيق والمعروفة إعلاميا بهزلية “تأسيس خلية تكفيرية بمنيا القمح ” والتى تضم 16 من رافضى انقلاب العسكر
كانت نيابة الانقلاب بجنوب الشرقية قد أحالت 16 من رافضى انقلاب العسكر لمحكمة الجنايات بتاريخ 29أغسطس الماضى بزعم تكوين خلية إرهابية تخطط لقلب نظام الحكم والادعاء بأن زعيمها “حلمى محمد هاشم” 63 سنة ضابط شرطة بالمعاش وعلى اتصال بأبوبكر البغدادى أمير تنظيم داعش.

وتضم القضية الهزلية كلا من 1- منير عبد اللطيف عبد الحليم محمد 41س – مدرس 2- عصمت احمد عبد الرحمن طعيمة 55س – موظف 3- عاطف عبد اللطيف حسن عامر 43س – فني هندسة 4- محمد عبد العزيز احمد غنيمي 51س – بناء معماري 5- علاء وجيه عبد الحميد محمد 40س – عامل 6- سامح محمد سعيد شعبان 33س – صنايعي كاوتش 7- مصطفي محمد مصطفي مصطفي النجار 34س – عامل 8- سامي عبد المنعم احمد عبد الرحمن 45س – عامل زراعي 9- مصباح محمد عبد العظيم السيد 28س – مدرس 10- اشرف عبد الوهاب محمد حسان 42س – موظف 11- احمد محمد عبد الغني محمد 42س – موظف 12- خالد محمد جمال محمد 46س – عامل 13- رضا عبد الحميد عبد النور سعد 36س – مدير جودة 14- محمود ابو الفتوح عبد الله عمارة 36س – جزار 15- محمد مصباح احمد حسانين 26س – فني 16- حلمي محمد هاشم حسني عبد الفتاح 63س – ضابط شرطة بالمعاش.

خلية السويس

كما تواصل محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، جلسات إعادة إجراءات محاكمة 6معتقلين في القضية المعروفة اعلاميا ب«خلية السويس» بزعم التخطيط لارتكاب أعمال إرهابية واستهداف المجرى الملاحي لقناة السويس عام 2010 والصادر ضدهم أحكام غيابية بالإعدام

وفى الجلسة السابقة والتى لم تستغرق أكثر من 5 دقائق، التمس فيها المحامي ناصر البردويلي إرجاء سماع شهود الاثبات لحين حضور باقي أعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين وكرر طلبه من المحكمة بالسماح بدخول أهالي المعتقلين لقاعة المحكمة.

كانت ذات الدائرة برئاسة المستشار الانقلابى شعبان الشامي قد قضت في شهر مارس 2014 (غيابيًا) بإعدام 26 متهما في قضية خلية السويس ا، وذلك في أولى جلسات نظر هذه القضية التي لم يحضر فيها أي من المعتقلين.

ولفقت نيابة الانقلاب للوارد أسماؤهم فى القضية عدة اتهامات منها اتهامات بإنشاء وقيادة خلية إرهابية، بغرض استهداف السفن المارة بقناة السويس، ورصد المقار الأمنية، تمهيدًا لاستهدافها، وتصنيع المواد المتفجرة، وحيازة أسلحة نارية، وتهديد الوحدة الوطنية.

وذكر أمر الإحالة أن المتهمين ارتكبوا تلك الجرائم خلال الفترة من 2004 وحتى 2009، في مدينة نصر، والمنصورة، وطلخا بالدقهلية، ودمياط الجديدة.

والمعتقلين الذين تتم بحقهم اعادة الاجراءات للمحاكمة اليوم هم:

شريف محمد عبد الحميد على

أشرف حلمى عبد الوهاب محمد

طلعت رجب عبد الحليم إبراهيم

محمد السعيد السعيد شمعون

محمد بدر الدين عثمان

ابراهيم يحيي عبد الفتاح عزب.

 

السيسي ينحدر بمصر نحو “قعر الزبالة”.. السبت 31 أكتوبر. . سقوط طائرة روسية في سيناء ومقتل جميع ركابها

السيسي ينحدر بمصر نحو قعر الزبالة

السيسي ينحدر بمصر نحو قعر الزبالة

السيسي ينحدر بمصر نحو “قعر الزبالة”.. السبت 31 أكتوبر. . سقوط طائرة روسية في سيناء ومقتل جميع ركابها

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*أهالى معتقلى سجن بورسعيد: ذوينا يتعرضون للقتل والتعذيب داخل السجن

قال أهالى المعتقلين بسجن بورسعيد أن ذويهم يتعرضون لأسوء ظروف إحتجاز حيث يتعرضون للتعذيب والمضايقات اليوميه من قبل ضباط السجن .

وأضاف الأهالى أن وجود المعتقلين من الجنائيين فى عنابر واحدة يسبب لهم الكثير من الأذى وذلك بسبب عادة التدخين بشراسة التى يدمن عليها الجنائيون .

وكذلك يشتكى أهالى فتيات دمياط المحتجزات بسجن بورسعيد من تعنت إدار السجن فى دخول بطاطين ومراتب للبنات للنوم عليها بالرغم من دخول البرد ،ويتعرضن للمضايقات اليوميه من الجنائيات ويمنع عنهن التريض على الرغم من تعرض أكثر من حالة منهن لأزمات قلبية كادت أن تودى بحياتها

 

*الخطوط الفرنسية والألمانية تقرران تجنب التحليق فوق سيناء بعد كارثة الطائرة الروسية

 

 

*نيابة الانقلاب تأمر بالتحفظ على حطام الطائرة الروسية وصندوقها الأسود

أمر المستشار عماد الدين منصور، المحامي العام الأول لنيابات شمال سيناء الكلية،التابعة للانقلاب ، بالتحفظ على حطام الطائرة الروسية التي سقطت في وسط سيناء، والصندوق الأسود الخاص بها، للوقوف على الأسباب التي أدت إلى سقوط الطائرة.

وأمرت النيابة، بتكليف الجهات الفنية المختصة بوزارة الطيران المدني، بالعثور على الصندوق الأسود الخاص وفحص محتوياته واتخاذ الإجراءات اللازمة نحو تفريغه، لبيان الأسباب التي أدت إلى وقوع الحادث على وجه الدقة.

كانت طائرة روسية من نوع “إيرباص 321″، تابعة لشركة “كوجاليم أفيا”، قد سقطت في محيط الحسنة بوسط سيناء بعد إقلاعها صباح اليوم من شرم الشيخ في طريقها إلى مدينة سان بطرسبورج، بـ23 دقيقة، وكانت تقل على متنها 217 راكبًا منهم 17 طفلاً و7 من طاقمها، جميعهم من الروس.

 

 

*ولاية سيناء” تتبنى رسميًا إسقاط الطائرة الروسية

تبنى تنظيم “ولاية سيناء” التابع لتنظيم الدولة الإسلامية” إسقاط الطائرة الروسية فوق سماء شبه جزيرة سيناء صباح اليوم السبت؛ ما أسفر عن مقتل جميع ركاب الطائرة البالغ عددهم 220 شخصًا جميعهم من الجنسية الروسية، فيما تؤكد السلطات الروسية والمصرية أن الطائرة سقطت بسبب عطل فني.

وقال التنظيم -في بيان صادر عنه-: إن “جنود الخلافة تمكنوا من إسقاط طائرة روسية فوق سماء ولاية سيناء، وقُتل جميع ركابها وهم 220 صليبيًا روسيًا“.

وأضاف البيان: “ولتعلموا أيها الروس ومن حالفكم، أن لا أمان لكم في أراضي المسلمين ولا أجوائهم“.

 

*أفيخاي يفضح عمالة الانقلاب.. و«زنانة الاحتلال» تكشف موقع الطائرة الروسية

فضح متحدث جيش الاحتلال الصهيوني أفيخاي أدرعي عجز مؤسسات الانقلاب العسكري فى الوصول إلى موقع الطائرة الروسية المنكوبة فى سيناء، وكشف عن حجم التعاون والتكامل الأمني والاستراتيجي بين سلطات الانقلاب والكيان الصهيونى  خاصة فيما يتعلق بالشأن السيناوي.

أدرعي أكد فى أعقاب سقوط الطائرة الروسية، صباح اليوم السبت، أن جيش الاحتلال شارك عبر طائرات الاستطلاع فى عمليات البحث عن الطائرة المنكوبة بعدما فشلت الأجهزة المصرية فى تحديد موقع الحادث متعللة بسوء الأحوال الجوية.

وأضاف متحدث الجيش الصهيوني –فى تدوينة عبر حسابه الرسمي على موقع “فيس بوك”- قبل قليل: “منذ الصباح ساعد جيش –الاحتلال- من خلال طائرة استطلاع بعمليات البحث عن الطائرة الروسية، كما عرض مساعدة إضافية لروسيا ومصر لو تطلب الأمر”.

وأكد شهود عيان فى موقع الحادث فى منطقة “قرية” بمدينة الحسنة بوسط سيناء، أن طائرة بدون طيار “الزنانة” قد حلقت بعد سقوط الطائرة الروسية، وأثناء عمليات إجلاء الضحايا.

وكانت حكومة الانقلاب قد أعلنت –قبل قليل- سقوط طائرة ركاب روسية من نوع “إيرباص 321” تابعة لشركة “كوجاليم أفيا”، على متنها 224 شخصا في وسط مدينة سيناء، بعد 23 دقيقة فقط من إقلاعها.

ونقلت “رويترز” عن مصادر ملاحية مصرية أن الطائرة غادرت أجواء مصر بسلام متجهة من منتجع شرم الشيخ إلى مدينة سان بطرسبورج الروسية، فيما قالت هيئة الطيران الروسية إن الطائرة أقلعت من شرم الشيخ عند الساعة 6.21 دقيقة بتوقيت موسكو وفقد الاتصال بها بعد 23 دقيقة من إقلاعها، موضحة أن الرحلة 9268 كانت تقل على متنها 217 راكبا و7 من طاقمها.

 

*طائرات روسية تقلع من موسكو للمشاركة فى نقل ضحايا الطائرة المنكوبة بسيناء

أقلعت الطائرات الروسية التى ستشارك فى عملية نقل ضحايا الطائرة الروسية المنكوبة من موسكو فى طريقها إلى سيناء، لمكان الطائرة الروسية المنكوبة.

 

*خارجية الانقلاب تتمسح بالالتزام العربي لتبرير جريمة التصويت لإسرائيل

اعترفت وزارة الخارجية في حكومة الانقلاب، اليوم السبت بارتكاب جريمة التصويت لصالح الكيان الصهيوني، للانضمام لعضوية لجنة الاستخدامات السلمية للفضاء الخارجي بالجمعية العامة للأمم المتحدة.

وتمسح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية في حكومة الانقلاب، أحمد أبو زيد، في بيان صحفي، اليوم السبت، بما أسماه لتزام مصر بدعم الدول العربية المرشحة للجنة” لتبرير الجريمة، مستشهدًا بما قال إنه بيان عربي مشترك لتوضيح الموقف.

 

 

*أستاذ علوم سياسية: “إسرائيل” تعيش أزهى عصور الصهيونية برعاية الحكم العسكري المصري

قال د. نادر فرجاني، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة: “إن كيان الاحتلال الإسرائيلي يعيش أزهى عصور الصهيونية برعاية الحكم العسكري في مصر وحلفائه“.

وأشار -عبر منشور له على “فيس بوك”- إلى عدد من الامتيازات التي حصلت عليها الاحنتلال الإسرائيلي في الوقت الحالي؛ أولها أنها حصلت على عضوية كاملة في لجنة الاستخدامات السلمية للفضاء الخارجي، ومقرها في فيينا التابعة للأمم المتحدة، وذلك بعدما أيدت 117 دولة مشروع القرار فيما عارضته فقط ناميبيا.

وأضاف “فرجاني” أنه “فيما أيدت دولة مصر مشروع ضم إسرائيل لعضوية الاستخدامات السلمية للفضاء الخارجي في الأمم المتحدة، إلا أن 21 دولة أخرى امتنعت عن التصويت على مشروع القرار، بينها دول عربية هي قطر، الجزائر، الكويت، موريتانيا، سوريا، تونس، المغرب، السعودية، اليمن بينما تغيبت دول عربية أخرى عن الجلسة، مثل الأردن وليبيا ولبنان”.

وأشار إلى أن منتخب “إسرائيل” للجودو يشارك في مباراة بأبو ظبي، كما يشارك الأهلي والزمالك المصريين.

 

 

*ضباط قسم حدائق القبة يقتلون “شاباً” مجاملة لصاحب عقار

ارتقى أمس الجمعة، مصطفى إبراهيم قنديل، 30 عاما، عضو الرابطة العالمية لخريجي الأزهر، متأثرا بالتعذيب داخل قسم حدائق القبة، واستلمت أسرته جثمانه من مشرحة زينهم، ووجهوا أصابع الاتهام إلى أحد ضباط داخلية الانقلاب.

وروى عدد من أقارب المتوفى أن القتيل متزوج ولديه طفل يبلغ عشرة أشهر، وحول تفاصيل الواقعة قال الشهود: «إن خلافا وقع بين المتوفى وصاحب عقار بسبب شقة كانت ملك والدهم دخل بسببها في صراع مع صاحب العقار الذي كان لديه معرفة بأحد الضباط بقسم حدائق القبة، وكان صاحب العقار يريد الاستيلاء على شقة والدهم، ووصل الأمر إلى أن صاحب العقار أقام دعوى وانتهى الأمر لصالح المتوفى».

وأضافوا: «صاحب العقار حرض الضابط عليه وبالفعل تم القبض عليه أثناء عودته من العمل، في تمام الساعة الرابعة والنصف فجرًا، وكانت أسباب القبض عليه غير منطقية، حيث قالوا إنه توفى بعد أن ألقى نفسه من الدور الثالث، بأحد العقارات بمنطقة كوبري القبة، أثناء مطاردته من الشرطة، بتهمة سرقة أحد المواطنين، في حين جاءت رواية أخرى تقول إنه حاول التحرش بفتاة لم تتعدَ الثامنة من عمرها، وانتظره أقارب الفتاة وطاردوه، ولكنه هرب وصعد أحد العقارات، وحين وصل إلى الدور الرابع، قفر من بئر السلم ما أدى إلى وفاته».

وتابع شقيق المتوفى ويدعى «محمد»: «أنه تلقى مكالمة من قسم حدائق القبة، بأنه مقبوض عليه هناك، ولما وصل القسم، وجد جثته عليها أثار كدمات ونزيف شديد، وفاقد الوعي، وتوفي قبل وصوله للمستشفى».

وقال أحد أصدقاء مصطفى: «إزاى رمى نفسه ولما أخذنا من أمانات القسم نضارته وموبايله كانت سليمة مفيهاش خدش من أثر السقوط»!
وأضاف الأهالي أنهم طلبوا من مأمور القسم أن يتصل بسيارة إسعاف لنقل ابنهم لأحد المستشفيات في محاولة لإنقاذه، فأجابهم بقوله “أنا مش هتصل بحد وخدوا ابنكوا من هنا بسرعة”، وفى تلك الأثناء كان يتواجد داخل القسم أحد الأطباء، حيث أخبرهم بأن ابنهم مات، وردد قائلاَ “ده مات وشبع موت يا جماعة“.

وأشار الأهالي إلى أن ضباط شرطة قسم الحدائق حرروا محضرا يتضمن واقعة أخرى ومختلقة لإزالة الشبهة عنهم، ملخصها أن ابنهم صعد أحد العمارات السكنية أثناء محاولة القبض عليه لاشتباههم فيه، ودخل إحدى الشقق وألقى بنفسه من الطابق الرابع، ما أدى إلى وفاته.

 

*الجارديان” تشن هجوما حادا على السيسي وترفض استقباله في بريطانيا

شنّت صحيفة الجارديان البريطانية هجوما قاسيا على رئيس الوزراء البريطاني، لدعوته قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي لزيارة بريطانيا، وتساءل جاك شينكر في الصحيفة الصادرة صباح السبت، : لماذا يأتي عبدالفتاح السيسي إلى لندن؟”.

وقال شينكر: “عام 2011 حيا كاميرون الديمقراطية في ميدان التحرير، والآن يستقبل “الزعيم المستبد” في لندن. وأضاف: “بعد عودته من مصر قال كاميرون لبي بي سي “التقيت قادة الحركة الديمقراطية، إنهم أشخاص يتحلون بالشجاعة، عملوا أشياء غير عادية في ميدان التحرير”.

يقول الكاتب، أكد كاميرون في تصريحه أن “بريطانيا تريد أن ترى مصر تخطو نحو مستقبل قوي وناجح، نريد أن تتحقق آمال المصريين بالديمقراطية والحرية والانفتاح، تلك الأشياء التي أصبحت مسلما بها هنا”.

بعد مضي نصف عقد من الزمان يستقبل كاميرون زائرا من مصر، وستصطف كاميرات التلفزيون لتصوير اللقاء. بعد أسبوع يصل السيسي ويحل ضيفا على داوننغ ستريت، ستفرش له السجادة الحمراء، وسيتبادل الهدايا مع كاميرون. سيدور الحديث عن الأمن والاستقرار، أما الديمقراطية والحرية والانفتاح فلن تذكر هنا.

ويرى الكاتب أنه من أجل فهم ما حصل في مصر منذ زيارة كاميرون للقاهرة عام 2011 يكفي التساؤل عن مصير أصحاب الوجوه التي رآها في ميدان التحرير في ذلك الوقت..لقد جرت مطاردتهم على يد نظام يعزز قبضته على السلطة. الثوريون يعذبون على يد أجهزة الأمن، أما زعماء الحركة الديمقراطية فلن يرافقوا السيسي في زيارته.

وينسب الكاتب إلى ليلى سويف،المحاضرة الجامعية ووالدة الناشط علاء عبدالفتاح الذي يقبع في أحد السجون، القول ” السيسي هو رأس النظام الأكثر قمعا الذي عرفته البلاد منذ ولدت، وأنا الآن أقارب الستين”. وقالت سويف إنها ليست مندهشة من استقبال بريطانيا له.

 

 

*معتقلو “الوادي الجديد” يستغيثون من الانتهاكات داخل السجن

وجَّه معتقلو سجن الوادي الجديد، رسالة استغاثة، يصرخون فيها من الانتهاكات التي يتعرضون لها من قبل إدارة السجن، كالتعذيب البدني ومنع التريض، مطالبين المنظمات الحقوقية المحلية والعالمية، بالتدخل لإنقاذهم.
يشكو المعتقلون -في رسالتهم- من منع التريض الذي فرضته عليهم إدارة السجن، منذ ما يقارب الـ5 أشهر، فضلًا عن التكدس “المميت” في الزنازين؛ إذ يتواجد قرابة الـ30 معتقلًا داخل زنزانة واحدة.
وذكروا أنهم يعانون من الإهانات والضرب، والتي يتعرضون لها في بعض الأحيان أمام ذويهم، بالإضافة إلى سوء نوعية الطعام المقدم إليهم، والاستيلاء على الأطعمة التي تأتيهم من الأهل، من قِبل إدارة السجن بمجرد انتهاء الزيارة.

 

 

*سفير بريطانيا الأسبق للأمم المتحدة: الوضع في مصر كارثي ويدفع للتطرف

وصف سفير بريطانيا الأسبق لدى الأمم المتحدة السير جيرمي غرينستوك الوضع في مصر بأنه “كارثة على منطقة الشرق الأوسط بأكملها”، مضيفا أنه “لو ذهبت مصر باتجاه خاطئ فأي أمل سوف يكون في تلك المنطقة؟“.

وأضاف غرينستوك، والذي يعتبر في بريطانيا كأكثر الدبلوماسيين المعاصرين حنكة وخبرة، خلال لقاء برلماني قبل أيام من زيارة قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي إلى بريطانيا إن “الوضع في مصر غير قابل للاستمرار”، مشيرا إلى أن المصريين يطمحون للوصول إلى الازدهار وهو ما لا يمكن أن يتحقق بوجود نظام السيسي.

ورأى غرينستوك أن الاستقطاب الديني والسياسي في مصر يمكن أن يتسبب بنكسة عندما يدفع الناس في مصر إلى التطرف ويزيد من حالة العداء للولايات المتحدة وبريطانيا.

وجاءت تصريحات غرينستوك خلال لقاء في إحدى قاعات البرلمان البريطاني حضره عدد من أعضاء مجلسي اللوردات والعموم البريطانيين (الغرفة الأعلى والثانية في البرلمان)، وناقشوا فيه زيارة السيسي المرتقبة إلى المملكة المتحدة، كما أنهم استمعوا إلى شهادة من المصرية سندس عاصم، وهي أول امرأة أصدر القضاء المصري حكما بإعدامها قبل شهور بسبب أنها كانت تعمل في المكتب الإعلامي للرئيس المصري المدني المنتخب محمد مرسي.

وخلال اللقاء ذاته قالت البارونة هيلينا كينيدي، والتي تعتبر من أهم المحامين المتخصصين في حقوق الإنسان، إن حكم القانون والقضاء تعرض للانتهاك والإيذاء في مصر، وأشارت كينيدي إلى أنها تعتزم تقديم استفسار رسمي للحكومة في لندن عن مدى ملاءمة الدعوة التي تم توجيهها إلى السيسي لزيارة بريطانيا، وما إذا كان مناسبا استقباله في مقر رئاسة الحكومة البريطانية وسط لندن، معربة عن رفضها لهذه الزيارة.

واستمع الحضور إلى شهادة من رئيس مكتب منظمة هيومان رايتس ووتش” في لندن استعرض فيها انتهاكات نظام السيسي المتصلة منذ الانقلاب العسكري إلى الآن، منتقدا زيارة السيسي إلى لندن.

وشارك في الاجتماع رئيس المجلس المصري الثوري مها عزام والتي قدمت مداخلة عن الوضع السياسي وسوء الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية تحت نظام السيسي.

وتثير الزيارة المرتقبة للسيسي إلى بريطانيا جدلا واسعا حيث أرسل 55 شخصية سياسية وبرلمانية وحزبية، على رأسهم نائب رئيس حزب العمال ووزير الخزانة في حكومة الظل جون ماكدونالد، رسالة إلى رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يطلبون فيها إلغاء الزيارة، وأشاروا إلى أنها –أي الزيارة- تمثل انتهاكا للقيم والأخلاق التي قامت عليها الدولة البريطانية، مشيرين إلى أن “السيسي يقود نظاما عسكريا إرهابيا ينتهك حقوق الإنسان في مصر“.

يشار إلى أن العديد من المنظمات الحقوقية والنقابية والشعبية والنشطاء المستقلين أعلنوا مؤخرا عن سلسلة من الفعاليات والمظاهرات التي ستشهدها العاصمة البريطانية لندن قبيل وأثناء زيارة السيسي. ومن الملاحظ أنه بعد تسرب خبر زيارة السيسي إلى لندن في بداية نوفمبر إلا أن جريدة  “الغارديان” ذكرت أن مكتب رئيس الوزراء البريطاني ووزارة الخارجية امتنعوا عن تحديد أيام الزيارة واكتفوا بالقول إنها ستتم قبل نهاية العام مما يثير العديد من التساؤلات حول ضبابية هذه الزيارة وسعي الحكومة البريطانية لحصرها ما أمكن تجنبا للاحتجاجات الشعبية والملاحقات القانونية المتوقعة.

وكانت جريدة “الغارديان” البريطانية نشرت تقريرا قبل أسابيع تساءلت فيه عما إذا كان السيسي أو أي من أعضاء وفده سيتم اعتقالهم فور وصولهم الى بريطانيا، مشيرة الى أن الدعاوى القضائية تلاحق رموز النظام المصري بسبب ارتكابهم جرائم حرب أدت إلى مقتل المئات عندما تم فض  اعتصامي “رابعة” والنهضة” في النصف الثاني من العام 2013.

 

*سيارة نقل تدهس طالبة داخل الحرم الجامعي بكفر الشيخ

لقيت الطالبة ندى نصر عبد الله، الطالبة بالفرقة الأولى بكلية التربية النوعية، جامعة كفر الشيخ، مصرعها اليوم السبت، في حادث اصطدام سيارة نقل بها داخل الحرم الجامعي.

تلقى اللواء محمد عاطف شلبي، مدير أمن كفر الشيخ، التابع لداخلية الانقلاب ،بلاغًا من مستشفى كفر الشيخ العام، يفيد بوصول جثة الطالبة ندى نصر عبد الله، بالفرقة الأولى بقسم تكنولوجيا التعليم بكلية التربية النوعية، وتم تحرير محضر بالواقفة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

كانت الطالبة في طريقها إلى خارج الجامعة، وتصادف دخول سيارة نقل خاصة بمقاول الرصف، وفي دوران الطريق اصطدمت بالطالبة، لتلقى مصرعها؛ وتم نقلها على الفور إلى مستشفى العام بكفر الشيخ، بحسب بيان الجامعة.

وتم التحفظ على السيارة وسائقها، وهو أحد أقرباء الطالبة.

 

 

*الأرقام الرسمية لهيئة قناة السويس تفضح “فنكوش” التفريعة الجديدة

يقول الواقع إن عبدالفتاح السيسي اعتمد على المشاريع الضخمة من أجل الترويج لبرنامجه الاقتصادي ولم يعتمد على صغار المستثمرين والمشاريع المتوسطة.

ومع كل مشروع يعلن عنه السيسي، من التفريعة جديدة إلى المليون وحدة سكنية، مرورًا بالعاصمة الجديدة، نرى احتفاءً غير عادي من وسائل الإعلام الرسمية ووسائل الإعلام المملوكة لرجال الأعمال، مع تجاهل تام للانتقادات التي يوجهها بعض الخبراء المصريين أو وسائل الإعلام الأجنبية.

إبان الإعلان عن حفر ما وصفته وسائل الإعلام المصرية المستقلة، والغربية بالتفريعة الجديدة، وما وصفه الإعلام المصري الخاص والرسمي بالقناة الجديدة، شهدت وسائل الإعلام الرسمية والخاصة احتفاءً بالمشروع الجديد وبجدواه الاقتصادية، ورفع المسؤولون المصريون بمن فيهم السيسي نفسه سقف توقعاتهم بجدوى المشروع الاقتصادية.

بتاريخ 16 أغسطس 2015، قال عبدالفتاح السيسي -خلال ندوة نظمها الجيش”-: “القناة دي اتكلفت 20 مليار جنيه، وإذا كان على العشرين مليار فأنا باقولكم إن دخل القناة اللي زاد من مرور السفن من 45 إلى 47 سفينة في اليوم وصل لـ60 إلى 63 سفينة في اليوم، إذا كان على العشرين مليار اللي احنا دفعناهم احنا جبناهم“.

ووفقًا لما ذكره المفكر الاقتصادي والسياسي محمد سامي فرج، في بحث نشرته “مؤسسة جودة” للأبحاث، فإن ما قاله عبدالفتاح السيسي خطأ تمامًا؛ إذ ارتفعت تكلفة المشروع من 60 مليار جنيه التي تم جمعها من المواطنين عن طريق شهادات الاستثمار، إلى 96 مليار جنيه؛ بسبب الفوائد التي سيتم احتسابها على الشهادات، في حال صرف أصحاب الشهادات أرباحهم كل ثلاثة شهور (160%) سيصل إلى 108 مليارات جنيه باحتساب العائد التراكمي، نضيف إلى ذلك قرضًا بقيمة مليار دولار اقترضته الحكومة من “بنوك محلية” لسداد مستحقات الشركات الأجنبية المشاركة في المشروع -كان هذا أحد أسباب أزمة الدولار الحالية- مع الوضع في الاعتبار فوائد هذا القرض.

لم يقتصر التشكيك في جدوى المشروع فقط على الخبراء المحليين؛ إذ أعرب العديد من الخبراء الاقتصاديين وخبراء الشحن الدوليين عن شكوكهم حول جدوى المشروع الاقتصادية.

إذا نظرنا إلى رؤية وسائل الإعلام العالمية للمشروع، نرى أن معظمها أشاد بالمشروع من ناحية إحياء الروح الوطنية وجمع 60 مليار جنيه في أيام معدودة، إلا أن معظمها أثار الشكوك في الجدوى الاقتصادية للمشروع.

كان تشكيك وسائل الإعلام الأجنبية مثل “بلومبرج”، و”فوربس” في تقاريرها، ينصب على تدهور حركة التجارة العالمية منذ 2007؛ إذ إن حركة التجارة العالمية تنمو بنسبة 3.4% منذ ذلك الحين مقارنة بـ7% في العقد السابق لتلك الفترة، كما أن الحكومة لم تعلن عن دراسة جدوى للطريقة التي ستحقق بها عائد الاستثمار على المشروع الضخم، بالإضافة إلى تشكيك خبراء الشحن الدوليين في ادعاءات الحكومة بأن تقليص وقت انتظار السفن للعبور “المقدر بساعات” سيساعد على زيادة حركة الملاحة في القناة.

لكن يبدو أن حكومة عبدالفتاح السيسي ضربت بمثل هذه الانتقادات عرض الحائط ولم تقم بدراسة جدوى للمشروع القائم بشكل رئيسي على مدخرات المواطنين.

وبعد أكثر من شهرين من تشغيل القناة، ظهر صدق تنبؤات عدم جدوى المشروع الضخم البالغ تكلفته ما يزيد على الأقل 116 مليار دولار -دون احتساب فائدة قرض المليار دولار.

في 12 أكتوبر، أعلنت هيئة قناة السويس أن إيرادات القناة في شهر أغسطس انخفضت بنسبة 4.6%؛ إذ حققت القناة في هذا الشهر 448.8 مليون دولار مقارنة بـ469.7 مليون دولار من الشهر نفسه العام الماضي، عبر القناة 1577 سفينة بمعدل 50.8 سفينة يوميًا وليس كما ادعى السيسي بأن العدد زاد ليصل إلى من 60 إلى 63 سفينة.

أما في سبتمبر، فوفقًا لأرقام هيئة قناة السويس، فإن إيرادات القناة تراجعت لتصل إلى 449 مليون دولار مقارنة بـ462 مليون دولار من الشهر نفسه العام الماضي.

وفي محاولة من حكومة السيسي لتبرير الانخفاضات المتتالية في إيرادات القناة، أرجع مهاب مميش هذه التراجعات إلى انخفاض حركة التجارة العالمية، لكن هذا التراجع ليس بالمفاجئ؛ إذ حذر منه العديد من الخبراء الاقتصاديين المحليين والدوليين، متوقعين أن يؤدي ذلك إلى انخفاض الحركة في القناة.

يبرز التساؤل هنا ما هي الدواعي وراء ضخ استثمارات تتجاوز 116 مليار جنيه في مشروع ترتبط عوائده بما هو معلوم من تباطؤ حركة الملاحة والتجارة منذ سنوات، وما الذي دفع الحكومة إلى الإفراط في التفاؤل من أن أعداد السفن المارة ستزداد لتصل إلى 97 سفينة يوميًا بدلًا من 49 سفينة،  ومن أين ستسدد الحكومة قيمة شهادات الاستثمار وفوائدها، وقرض المليار دولار الذي كان أحد عوامل أزمة الدولار الحالية باعتراف رئيس البنك المركزي السابق.

 

 

*السيسي ينحدر بمصر نحو “قعر الزبالة

المشهد الأول: مصر تنتخب إسرائيل ضمن 177 دولة للجنة الأمم المتحدة للاستخدامات السلمية للفضاء الخارجي، ورغم إنفراد مصر دون الدول العربية والإسلامية بالتصويت للكيان الصهيوني إلا أن مراقبون اعتبروا أن دعم القاهرة لتل أبيب في محفل أممي يجب وضعه في سياقه الطبيعي والعادي.

المشهد الثاني: متحدث جيش الاحتلال يكشف مشاركة طائرات الاستطلاع الصهيوني دون طيار، شارك عمليات الكشف عن موقع سقوط الطائرة الروسية صباح اليوم، بوسط سيناء، بعدما عجزت الأجهزة المصرية فى الوصول إلى موقع الحادث بسبب التعلل بسوء الأحوال الجوية.

وما بين هذه الحالة المتردية من العمالة بين سلطات الانقلاب والكيان الصهيوني وتلك، وبالتزامن مع تواصل بطولات انتفاضة السكاكين فى كافة المدن الفلسطينية وسط حالة من الصمت العربي المتواطئ، وضحت المرحلة التى وصلت إليها مصر تحت حكم العسكر، وكيف ترك السيسي الدولة تنحدر إلى «قعر الزبالة» -وهو المصطلح الذى دشنه الرئيس الشرعي محمد مرسي لتحذير أحرار الوطن- فى مقابل نيل رضا أسياده الأمريكان والصهاينة فى معركة وأد الربيع العربي.

“قعر الزبالة” هو الهاشتاج الذى توافق عليه نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي من أجل توصيف الحال الذى وصلت إليه مصر منذ هبط الحاكم العسكري على رأس السلطة عبر مجنزرات الانقلاب، ومع تعاطي الآلاف مع الهاشتاج الوليد الذى عرف طريقه سريعا إلى صدارة قائمة “الترينداتتخطي حدود التوصيف إلى فضح أكاذيب العسكر وكشف الجرائم التى ترتكب يوميا بحق المصريين.

الكاتب الصحفي علاء البحار قص شريط التعامل مع الهاشتاج الساخر، لينقل خبر: “انقطاع الكهرباء عن مدينة الغردقة بالكامل”، فيما نقل الصحفي حسين كريم أبرز انجازات العسكر فى القضاء على أزمة البطالة على لسان محافظ الشرقية: “أي شاب ممعهوش فلوس ياخدله عربية خضار يشتغل عليها“.

وأعرب أحمد يوسف عن غضبه الشديد من العلاقة غير الشرعية بين القاهرة وتل أبيب، قائلا: مصر في عهد السيسي تصوت لصالح انضمام “إسرائيل” إلى لجنة الاستخدام السلمي للفضاء، والدول العربية امتنعت عن التصويت ودولة واحدة في العالم عارضت وهي ناميبيا.. العضوية تتيح للاحتلال استخدام الفضاء في مجالات مثل الأمن“.

واعتبر الإعلامي نور الدين عبدالحافظ أن قاع الزبالة الذي وصلت ليه مصر على يد السيسي لا مفر منه إلا بالتضرع إلى الله برفع البلاء عن الشعب المصري المنكوب، قائلا:قعر_الزبالة.. اللهم ارفع مقتك وغضبك عنا“.

ووصف الناشط محمود القاعود رخص الدماء المصرية فى عين حكومة الانقلاب مقارنة بالجنسيات الوافدة على مصر خاصة من رعايا دولة فلاديمير بوتين، قائلا: “الصايع الضايع اللي منتحل صفة رئيس وزراء راح سينا عشان ضحايا الطائرة الروسية.. طب لما الناس ماتت في اسكندرية مروحتش ليه؟.. قعر_ الزبالة“.

ووجه الناشط حازم صالح رسالة إلى الرئيس الشرعي محمد مرسي: “والله ما قلت سيدي الرئيس قوﻻ أصدق بعد القرآن من قولك في محبسك “لسه السيسي حيجيب لكم من ‫#‏قعر_الزبالة”، فيما علق صاحب حساب نور الحق: “أزمة الدولار تدفع «غبور للسيارات» للتوقف عن الانتاج.. خد باب ‏مصر في إيدك وأنت مروح.. ‏السيسي خربها”، وكتب صاحب حساب ملح الأرض: “برلمان زي الفل من قعر الزبالة“.

ورصد النشطاء عبر الهاشتاج كارثة تخفيض قيمة الجنيه 15% فى مواجهة الدولار وما ترتب عليها من خسائر فادحة للاقتصاد، فضلا عن هروب رأس المال من الاستثمار بمصر وحيث تدرس شركة “هواوي” اللحاق بـ غبور، فيما قررت شركة “أوراكل” إغلاق مكتبها بمصر، وأغلقت العديد من شركات الأدوية أبوابها لوقف نزيف الخسائر.

وكتبت نهاد محمد محمود: “قعر_الزبالة.. الاقتصاد المصرى يدخل مرحلة الانهيار الفعلي، ومصر على وشك الإفلاس، وكل الأموال خصصت للعسكر والشرطة والقضاة”، فيما قارن أحمد الحاج بين مصر وحال تركيا فى عهد العسكر، وكيف أصبحت الأخيرة بعد التخلص مع عباءة العسكر.

ودخل النشطاء العرب على خط السخرية من انحدار مصر السيسي، فكتب الكاتب اليمني محمد مختار الشنقيطي: ” وصل الظلم في بعض الدول العربية حدا جعلها بحاجة إلى الغسل سبعا سابعتها بالدماء، لكي تسترد شعوبها شيئا من كرامتها وإنسانيتها #قعر_الزبالة”، وعلقت ابتسام آل سعد على صور الأذرع الإعلامية: “طبعاً مفيش داعي أوضح مين الزبالة ومن قعر الزبالة في دول –الإعلاميين والفنانيين من مؤيدي السيسي- ده حتى الزبالة ترفع قضية رد اعتبار!”.

ولخص المستشار وليد شرابي المشهد العبثي بسؤال كاشف: “نفسي حد يسأل الرئيس مرسي عن قعر الزبالة اللي السيسي حيجيبلنا منه.. وصلنا له ولا كل ده ولسنا موصلناش للقعر“.

قعر الزبالة أخرج برلمان عسكري مشوه يطل علينا بأسماء من عينة عبدالرحيم علي وأحمد مرتضي منصور وفى انتظار سيف اليزل ومصطفي بكري وباقي أفراد العصابة،كما طفح القعر عن روائح خبيثة وضعت مصر فى قاع كافة المؤشرات والتصنيفات العالمية، ولازالت رؤية الرئيس مرسي الكاشفة تنير الطريق للثوار من أجل الحفاظ على الثورة والثبات على العهد وعدم القبول بالدنية فى الدين والوطن أو النزول على رأي الفسدة.

 

 

“مصر السيسي” من أسوأ دول العالم لحياة الشباب. . الجمعة 30 أكتوبر. . العسكر والفلول يفوزون بمقاعد المرحلة الأولى لـ “برلمان الدم”

"مصر السيسي" من أسوأ دول العالم لحياة الشباب

“مصر السيسي” من أسوأ دول العالم لحياة الشباب

“مصر السيسي” من أسوأ دول العالم لحياة الشباب. . الجمعة 30 أكتوبر. . العسكر والفلول يفوزون بمقاعد المرحلة الأولى لـ “برلمان الدم

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*إصابة 3 جنود و4 مدنيين في انفجار عبوة ناسفة بمدرعة شرطة بالعريش

أصيب 3 مجندين و4 مدنيين، إثر انفجار عبوة ناسفة في أحد مدرعات الشرطة، بشارع الخزان بمدينة العريش ، ونقلوا إلى مستشفى العريش العام، فيما فرضت قوات الأمن، حصارًا على المنطقة، للبحث عن عبوات آخرى من المحتمل وجودها.

وقال مصادر وشهود عيان، إن مجهولين زرعوا عبوة ناسفة بجوار شارع الخزان بحي الزهور بالعريش، وفُجرت عن بعد خلال مرور مدرعة شرطة، ما أسفر عن إصابة 3 مجندين من قوات الشرطة، و4 مواطنين بإصابات متنوعة.

وأضافت المصادر، أن المصابين نقلوا بسيارات الإسعاف إلى مستشفي العريش العام، وأخُطرت الجهات المعنية للتحقيق، فيما تمشط قوات الشرطة المنطقة للبحث عن الفاعلين.

 

*دراسة دولية: “مصر السيسي” من أسوأ دول العالم لحياة الشباب

احتلت مصر تحت حكم العسكر ذيل قائمة أفضل الدول للحياة الشباب دون 25 عامًا؛ حيث جاءت في المركز الـ59 من أصل 64 دولة، في مؤشر استقصائي فرنسي.

واحتلت المراكز الخمسة الأولى في القائمة النرويج، وسويسرا، والدنمارك، والسويد، وهولندا، بينما حلت كل من مصر والبرازيل وأوغندا ومالي وجنوب إفريقيا وكوت ديفوار في المراكز الخمسة الأخيرة.

وأشارت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، إلى أن فكرة هذا المؤشر بدأت عبر الكاتب الفرنسي، فليكس ماركوارت؛ حيث قام قبل نحو ثلاثة أعوم ويعتمد المؤشر الذي حمل اسم “يوثونوميكس” على 59 معيارًا في لتصنيف الدول كمكان لحياة الشباب منها معيار التفاؤل بين الشباب، وبيانات أخرى كقياس فرص التعليم والصحة والتوظيف.

واستخدم فريق البحث لتحديد ذلك بيانات لمنظمات دولية؛ كالبنك الدولي واليونسكو ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، واكتفوا بـ64 دولة فقط، والتي أكدوا أنها فقط التي تتوافر عنها معلومات كافية ويمكن الاعتماد عليها.

 

*القبض على عمر عزام وترحيله إلى سجن العقرب

قمت قوات الانقلاب بترحيل المهندس عمر عزام رئيس حزب التوحيد العربي إلى سجن العقرب بعد أسبوع من اعتقاله، بعد اعتقاله الثلاثاء الماضي وتم احتجازه في مكان غير معلوم حتى علمت أسرته بخبر ترحيله إلى السجن.

كانت داخلية الانقلاب  قد وضعت اسم عمر عزام من قبل في قائمة المتحفظ على أموالهم ضمن 134 شخصًا.

يذكر أن #عمر_عزام هو نجل الأستاذ محفوظ عزام رئيس حزب العمل السابق والسياسي المعروف، وكان عمر عزام من قيادات حزب العمل حتى تجميده عام 2000 وظل به حتى ثورة يناير 2011، وخرج هو وآخرون بسبب الخلافات داخل الحزب وقرر مع الأستاذ محمد السخاوي أمين تنظيم حزب العمل تأسيس حزب جديد باسم التوحيد العربي

 

*زوجة د. باسم عودة تهنئه بحفظ القرآن في معتقله

أعلنت السيدة حنان توفيق، زوجة الدكتور باسم عودة، وزير التموين المعتقل في سجن مزرعة طره، إتمام زوجها حفظ القرآن الكريم قبل أسبوع من إتمام عامه الثاني في المعتقل.

وقالت زوجة د. باسم، في تدوينة عبر صفحتها على فيس بوك: “هنيئًا لك فقد عمرت قلبك بكلام الله وأقبلت على مأدبته وهنيئًا لك ما وصلت إليه من رفعة.. جعل الله كلماته ربيعًا لقلبك وجلاءً لهمك وذهابًا لحزنك“.

وإلى نص التدوينة:

(قل بفضل الله وبرحمته فبذلك فليفرحوا هو خير مما يجمعون)

بلغني أن زوجي العزيز قد أتم اليوم الجمعة حفظ كتاب الله؛ فالحمد لله حمدًا كثيرًا كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه، وها هو يتمه قبل أن يكمل في محبسه عامين بأسبوع، وها نحن نرى المنح التي أراد الله أن يطلعنا عليها في هذه المحنة.. فلولا انفراده بكتاب الله وانقطاعه له لما حاز هذه الكرامة وما نال هذا الشرف.

وبما أن الزيارات ممنوعة فلن نستطيع أن تقول له كلمة (مبروك) ولكن أرواحنا قطعا ستلتقي وستنقل له مدى سعادتنا ..أسأل الله أن ينفعه بما علمه من كتابه ويهدينا جميعا للعمل بآياته ومعانيه.

وهنيئا لك فقد عمرت قلبك بكلام الله وأقبلت على مأدبته وهنيئا لك ما وصلت اليه من رفعه ..(إن الله يرفع بهذا القرآن أقوامًا ويضع به آخرين).. جعل الله كلماته ربيعا لقلبك وجلاء لهمك وذهابا لحزنك..

اللهم اجعلنا من أهل القرآن الذين هم أهلك وخاصتك..

 

 

*المعتقل ياسر الدفراوي يعاني ورم في القولون وفيروس سي ونيابة الانقلاب ترفض نقله للعلاج

استغاثت أسرة المعتقل الدكتور ياسر فرج الدفراوي مجددا بالمنظمات الحقوقية المحلية والعالمية من أجل إنقاذ أبنها المريض بأمراض مزمنة وخطيرة تودي بحياته في حالة عدم تلقيه العلاج اللازم واستمرار معاناته .

وقالت أسرة الدفراوي في بيانها أنه يعاني من ورم بالقولون وقد تم إجراء جراحة له وتم استئصال 80 سم من القولون وتعرض لعلاج بالكيماوي لمدة 6 أشهر قبل اعتقاله من قبل داخلية الانقلاب وهو الآن يعاني من عدم استكمال علاجه ومتابعاته الدورية وإجراء الأشعة والتحاليل اللازمة لعدم تطور المرض مرة أخري مما ينذر بتعرض حياته للخطر.

وكشفت أسرة الدفراوي أنه يعاني من التهاب كبدي وبائي “فيروس سي” ولم يتحصل على العلاج اللازم له من حقن الانترفريون الدورية ويمنع من الخروج للعلاج بإحدى المستشفيات الحكومية .

وطالبت أسرته بخروجه على نفقتها الشخصية لأي من المستشفيات العامة أو الخاصة لتلقي العلاج اللازم حفاظا على حياته .

واستنكرت الوضع الذي وصفته بالغير أدمى لمكان إحتجازة بحجز قسم شرطة حوش عيسى الضيق وبلا تهوية و به تكدس لعشرات المسجلين خطر والمدخنين والمتعاطين للمخدرات ليل نهار تحت علم وسمع أجهزة امن الانقلاب بقسم الشرطة مما يزيد حالته خطورة .

وقد قامت أسرة الدكتور ياسر الدفراوي بتقديم طلب للإفراج الصحي عنه لنيابة الانقلاب أو عرضه على مستشفى مختصصة.

 

 

*المجلس التصديري”: عجز الميزان التجاري بمصر الأعلى منذ 10 سنوات

كشف الدكتور وليد جمال الدين، رئيس المجلس التصديري لمواد البناء، أن العجز في الميزان التجاري بمصر هو الأعلى خلال السنوات العشر الماضية، مشيرا إلى تراجع الصادرات المصرية منذ بداية العام الحالي وحتى الآن مما زاد من عجز الميزان التجاري الذي سجل 12 مليار دولار العام المالي الماضي.

وقال جمال الدين ، في تصريحات صحفية، إن حل مشكلة ارتفاع أسعار صرف الدولار تبدأ بإلغاء جميع التدابير الاستثنائية التي اتخذها البنك المركزي؛ حيث إن هذه التدابير ترسل رسالة سلبية عن وضع الاقتصاد المصري ولا تشجع المستثمرين الأجانب على ضخ استثمارات جديدة بالسوق المصرية، كما أنها مسئولة عن تراجع الصادرات المصرية.

وأكد أن هذه الإجراءات تسببت في ضياع التسهيلات الائتمانية التي كنا نحصل عليها من موردي المواد الخام ومستلزمات الإنتاج، حيث كان القطاع الإنتاجي يستورد احتياجاته ويسدد خلال 90 يومًا وأحيانا على 120 يوما، مطالبا محافظ البنك المركزي الجديد طارق عامر، سرعة إلغاء الحد الأقصى لعمليات الإيداع والسحب والتحويل للدولار بالبنوك والبالغ 10 آلاف دولار يوميًا و50 ألف دولار شهريًا.

وأضاف جمال الدين أن قطاع مواد البناء سجل عام 2012 – خلال فترة حكم الرئيس مرسي – أعلى مستوى لصادرات مواد البناء بقيمة 35 مليارا و80 مليون جنيه، في حين جاء عام 2009 الأدنى بقيمة 23 مليارا و740 مليون جنيه.

 

 

*البعثة الإفريقية”: ضعف الإقبال يطعن في شرعية “برلمان الدم

أكدت البعثة الإفريقية لمتابعة انتخابات برلمان الدم” وجود ضعف شديد في الإقبال على المشاركة في انتخابات المرحلة الأولى، مطالبة حكومة الانقلاب للوقوف على أسباب انخفاض نسبة الإقبال وتحليلها ومعالجتها قبل الجولة الثانية، حتى لا يؤثر ذلك على شرعية الانتخابات.

وقال عبدول كاريمو، رئيس بعثة المعهد الانتخابي للديمقراطية المستدامة في أفريقيا “إيسا”، خلال مؤتمر صحفي بأحد فنادق القاهرة، اليوم، إنه على الرغم من الطلب الذي وجهه السيسي للمواطنين للتصويت، ومنح إجازة نصف عمل للمواطنين، إلا أن ذلك لم يكن مجديا، مشيرًا إلى أن البعثة لم تستطع الوقوف على سبب نزوع أغلبية الشعب عن المشاركة، ولكنها أرجعت ذلك لعدم وجود الحماسة لدفع الناخبين للتصويت وعدم اهتمام المصريين للانتخابات نتيجة كثرة عمليات الاقتراع، حيث أجريت نحو 6 عمليات تصويت منذ 2011.

وأضاف أنه لم يتم السماح لبعض المتابعين من البعثة، وبعض ممثلي الأحزاب والمرشحين من متابعة عملية الفرز والحصر خلال الجولة الأولى، مطالبًا بتعميم قواعد الفرز وإحصاء الأصوات والإعلان عن النتائج عند مدخل اللجان الانتخابية بعد عملية الإحصاء، وإصدار البيانات الخاصة بنتائج الانتخابات، داعية اللجنة العليا لتوفير النتائج في كافة اللجان وتداولها.

 

 

*بالأسماء.. 11 جنرالًا عسكريًّا يفوزون بمقاعد المرحلة الأولى لـ “برلمان الدم

ما بين فلول الحزب الوطني وجنرالات العسكر، تجري منافسات انتخابات “برلمان الدم”، وسط مقاطعة شعبية واسعة، ومشاركة ضعيفة لكبار السن، في مشهد يرسم انهيار مستقبل مِصْر، بعزوف شبابها عن المشاركة في جرائم العسكر والانقلاب الدامي، الذي يعيش على دماء المِصْريين وأقواتهم.
أبز ملامح “برلمان الدم” حجز 11 قيادة أمنية وعسكرية مقاعدهم النيابية، ومن المتوقع أن يعملون لصالح الإله العسكري الذي لا يهمه سوى مجده الشخصي، حتى لو غرق المِصْريون في منازلهم أو في البحر بحثًا عن لقمة العيش، أو انهارت عليهم بيوتهم لفساد المؤسسات والإدارات المحلية، أو جوعًا لارتفاع أسعار كل شيء في البلاد لغياب الدولار، أو مرضًا لاختفاء 152 نوعًا دوائيًّا بعد خفض قيمة الجنيه أمام الدولار.
بعد انتهاء المرحلة الأولى وجولة الإعادة التى أجريت بـ14 محافظة هي: الجيزة والفيوم وبني سويف والمنيا وأسيوط والوادي الجديد وسوهاج وقنا والأقصر وأسوان والبحر الأحمر والإسكندرية والبحيرة ومرسي مطروح، فاز 11 جنرالا عسكريا، لن يعملوا لصالح الشعب الذي ينتظر من يحنو عليه بحنان السيسي القاتل، بالغاء العلاوات الاجتماعية، ودفع ضرائب القيمة المضافة، والغاء دعم الطاقة، وتحرير اسعار السلع والخدمات.

قائمة العار العسكري
ففي قنا، فاز بالدائرة السادسة ومقرها مركز شرطة أبوتشت اللواء جمال عبد العال. واللواء ممدوح مقلد- مستقل الدائرة الثانيه- اخميم- سوهاج. واللواء شادي أبو العلا -لواء شرطة سابق- في دائرة بندر – المنيا- حزب وطني سابق. وفي أسيوط، فاز اللواء نادرس قلدس، مستقل.
وبالدائرة الثامنة كوم حمادة بالبحيرة فاز اللواء أحمد سليمان خليل “أمين حزب المصرين الأحرار” حاليا.
واللواء أحمد عبد التواب محمد عبد الجليل لواء سابق بجهاز أمن الدولةمستقل عن دائرة مركز طامية محافظة الفيوم. واللواء علاء عابد، بالصف فى الجيزة.
فيما خرج من الصراع كل من اللواء سفير نور، نائب رئيس الحزب ومساعد وزير الداخلية الأسبق بدائرة إمبابة، والعقيد حسني عبد الفتاح، ضابط شرطة متقاعد، واللواء وضاح الحمزاوي واللواء محيي نوح، أحد قادة المجموعة 39 صاعقة بدائرة أبو النمرس، والعميد عبد الحميد فرحات بالحوامدية.
وفي أسيوط خرج أيضا المقدم محمد الصحفي، وعميد قوات مسلحة محمد عبد السلام، بالمعاش، والعقيد علاء سليمان، والعقيد محمد عبد اللاه، نائب مأمور قسم ثاني أسيوط، والضابط بنجدة أسيوط، وأحمد محمود عبد العال، وكيل مباحث التهرب الضريبي، والعقيد أمين طنطاوي، رئيس قسم المرافق بمديرية أمن أسيوط، والعقيد طارق حسين، عميد القوات المسلحة، وعلاء خير الله، فضلا عن رئيس مباحث المطار، والعقيد ثروت يحيى.

 

 

*مفتي العسكر: فوائد البنوك حلال وليست ربا!!

واصل مفتي العسكر السابق علي جمعة هذيانه وإطلاق الفتاوى الشاذة بهدف التقرب إلى قادة العسكر، والتي كان آخرها تحليل فوائد البنوك.

وقال “جمعة”، على هامش الاحتفال ببدء مولد إبراهيم الدسوقي بمدينة دسوق بكفر الشيخ، اليوم الجمعة30/10/2015: إن فوائد البنوك حلال وليست ربا كما يقول البعض والإسلام دين سمح، منتقدًا ما يقوله البعض في القنوات الفضائية عن الدين، معربًا عن أسفه؛ لأن لهم قاعدة كبيرة من المشاهدين.

وسبق لـ”جمعة” إصدار فتاوى لقادة العسكر بضرب المعارضين لهم بالنار، وذلك بعد تكفيرهم ووصفهم بـ”الخوارج“.

 

 

*تعيين لواء سابق خلفاً للواء المستقيل رئيس «صرف الإسكندرية» 

أعلنت الجمعية العمومية للشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى قبول استقالة اللواء مهندس يسرى هنرى، رئيس شركة الصرف الصحى بالإسكندرية، على خلفية أزمة تراكم مياه الأمطار التى أغرقت شوارع المحافظة الأحد الماضى.
وقالت الشركة فى بيان لها إنه تم تعيين اللواء مهندس محمود محمد نافع خلفاً لـ«هنرى» اعتباراً من اليوم، موضحة أن نافع كان يشغل منصب رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحى بسوهاج، وهو لواء سابق بالقوات المسلحة.

 

 

*أمن الانقلاب يختطف المهندس عمر عزام خببر التحكيم الدولي في المنازعات الهندسية

قامت قوات أمن الانقلاب باختطاف المهندس عمر عزام خببر التحكيم الدولي في المنازعات الهندسية و المحاضر غير المتفرغ بكلية الهندسة جامعة القاهرة و الجامعة الأمريكية بالقاهرة و مؤسس حزب التوحيد العربي و ذلك في نهاية رحلة عمل له حيث كان يستقل سيارة في اتجاهه الي مطار الغردقة في طريق عودته الى القاهرة الساعة الثامنة مساءً يوم الأربعاء 21 أكتوبر 2015 .
و كان المهندس عزام يشرف علي تنفيذ مشروع توسعة مطار الغردقة الدولي بصفته مدير إدارة المشروعات بشركة دار الهندسة للإستشارات التي تتولي مشروعات قومية عديدة ليست فقط داخل مصر بل امتدت للعالم العربي و أوروبا و كان المهندس عمر عزام المدير الرئيسي لمشروعي توسعة الحرمين المكي و المدني خلال السنوات السابقة و حتي تاريخ القبض عليه . و المثير للانتباه ان المهندس عزام قد تكرر سفره للاشراف علي مشروع المطار بالغردقة مرات عديدة خلال السنة الماضية و ان عملية إختطافه تمت في آخر يوم قام فيه بتسليم المشروع خدمة لوطنه، و يمكث الآن بسجن العقرب .

 

*إذاعة صوت أمريكا: هكذا استغل السيسي مشروع “قناة السويس” لتعزيز مكانته ولكنه فشل

قال تقرير نشره موقع إذاعة صوت أمريكا إن مشروع قناة السويس الجديدة الذي روج له عبدالفتاح السيسي باعتباره مشروعا عملاقا، واستغله لتعزيز مكانته، أخفق في رفع إيرادات القناة خلال الشهرين الماضيين الأمر الذي يضعف الآمال في قدرة الممر المائي الجديد على تعزيز الاقتصاد المصري في المستقبل القريب.ل،

وأضاف التقرير الذي أعدته وكالة «أشوشيتد برس» أن مشروع قناة السويس الجديدة كان أحد المشاريع العملاقة التي قال عنها السيسي: إنها ستساعد على حدوث تحول اقتصادي، لكن منذ افتتاحها في 6 أغسطس الماضي، جلبت القناة خلال الشهرين الماضيين عائدات أضعف من الشهرين ذاتهما من العام الماضي.

وأشار إلى البيانات التي نشرتها هيئة قناة السويس الاثنين والتي أظهرت أن الإيرادات الشهرية كانت 448.8 مليون في سبتمبر بانخفاض 13 مليون دولار من الشهر السابق، وأن عدد السفن المارة في سبتمبر انخفض إلى 1515 سفينة من 1585 سفينة في الشهر السابق.

ولفت التقرير إلى أن الحكومة المصرية زعمت أن هذا المشروع، البالغ تكلفته 8.5 مليار دولار، ممول بالكامل من قبل المصريين وأنه سيعزز من إيرادات القناة وينعش الاقتصاد المتهاوي منذ 2011، لكن اقتصاديين وخبراء في مجال الشحن شككوا في قيمة المشروع قائلين: إن زيادة حركة السفن والإيرادات التي تحلم بها الحكومة تتطلب تسارعا كبيرا في التجارة العالمية، وهو أمر غير مرجح.

وقال التقرير: إن وسائل الإعلام الحكومية والخاصة في مصر استغلت مشروع قناة السويس الجديدة لتعزيز مكانة السيسي، الذي رهن شرعيته بتحقيق الاستقرار في البلاد وإنعاش الاقتصاد.

وأوضح أن إيرادات القناة في غاية الأهمية في الأشهر الأخيرة لأنها المصدر الرئيسي للعملة الأجنبية، واحتياطيات مصر من العملة الأجنبية تنخفض باطراد، في الوقت الذي بدأت تجف مليارات الدولارات التي جاءت من الخليج في صورة مساعدات وقروض، لافتا إلى قيام السلطات في مصر بتخفيض قيمة الجنيه مرتين مؤخرا.

وختمت «أسوشيتد برس» تقريرها بالقول: بينما تحاول الحكومة المصرية إرسال رسالة مفادها أن مصر مفتوحة أمام رجال الأعمال، تعترف السلطات بأن الاستثمار الأجنبي المباشر لا ينمو بسرعة، كما يشكو المستثمرون من وجود عقبات وإجراءات روتينية ومؤسسات مبهمة تفتقد للشفافية.

 

 

*بعد تراجع إيرادات قناة السويس.. “سحارة سرابيوم” المنقذ الجديد

تراجعت إيرادات قناة السويس خلال شهر سبتمبر الماضي بنحو 4.6%، حيث سجلت 448.8 مليون دولار، قياسًا بإيرادات الشهر نفسه من العام الماضي، والتي بلغت 469.7  مليون دولار، لتضع هيئة قناة السويس في موقع محرج أمام الشعب المصري، خاصة بعد افتتاح تفريعة قناة السويس.

وقد اتهم هشام رامز، محافظ البنك المركزي، المستقيل، حفر قناة السويس، بالتسبب في أزمة تراجع احتياطي النقد الأجنبي، الذي تعاني منه مصر حاليًا، وتسعى مصر إلى اقتراض 3 مليارات دولار من البنك الدولي، منها مليار دولار بصفة عاجلة خلال العام المالي الجاري.

وجاء مشروع سحارة سرابيوم” ليكون بمثابة المنقذ الحقيقي لقناة السويس الجديدة، وسط آمال في المساهمة لرفع الإيردات خلال شهر نوفمبر المقبل، وتقع سحارة سرابيوم شرق قناة السويس، وهي عبارة عن أربعة خطوط مواسير قطرها الخارجي أربعة أمتار، وتتم بطريقة الدفع النفقي بعمق 60 مترًا من سطح الأرض، حيث تمَّ الانتهاء من دفع مواسير الخط الأول بشكل فعلي، من واقع أربعة خطوط من البيارة 3 وإلى البيارة 1 بطول 426 مترًا، وجاري التجهيز لرفع الخط الثاني من المواسير.

ويهدف مشروع سحارة سرابيوم إلى إمرار التصرفات المائية المطلوبة لاحتياجات مياه الري والشرب لسيناء لخدمة زمام قدره 100 ألف فدان على ترعة سيناء الشرق في نطاق شرق البحيرات وشرق السويس، ومعالجة مشكلة نقص المياه بشرق قناة السويس، بالإضافة إلى أن تنفيذ سحارة سرابيوم سيساهم في إقامة العديد من المشروعات الاقتصادية على محور قناة السويس الجديد، وتصب إيرادات تلك المشروعات في صالح القناة، مما يزيدها خلال الشهور المقبل.

وتهدف أيضًا إلى توصيل المياه للأهالي بمشروع قرية الأمل بمنطقة شرق البحيرات، البالغ زمامها أربعة آلاف فدان على ترعة التوسع، علاوةً على تفقد فروع الري من فرع 5 من ترعة التوسع والمغذية لقرية الأمل، والاطمئنان على حالة وتصرفات المياه بالمناسيب الكافية للزراعة بالمنطقة.

وبالأمس تفقد دكتور حسام مغازي، وزير الموارد المائية والري، مشروع سحارة سرابيوم وتضمنت جولته تفقد أعمال استكمال شبكة الري الخاصة بمشروع “قرية الأمل، حيث أكَّد ضرورة الإسراع في الانتهاء من الأعمال في موعدٍ أقصاه 25 نوفمبر المقبل؛ استعدادًا لتسليم المشروع للمنتفعين من شباب الخريجين وصغار المزارعين والمستثمرين.

وتفقَّد الوزير فروع الري من فرع 5 من ترعة التوسع والمغذية لقرية الأمل، والاطمئنان على حالة وتصرفات المياه بالمناسيب الكافية للزراعة بالقنطرة شرق، ومتابعة توصيل مياه الري لخزانات الصوب والبيوت الزراعية الخاصة بالزمام الزراعي للقرية، والتي تعتبر باكورة مشروع استصلاح المليون ونصف المليون فدان.

وأكد أنه تم الانتهاء من تنفيذ 80% من مشروع سحارة سرابيوم أسفل قناة السويس الجديدة التي تشرف على تنفيذها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وبتكلفة إجمالية قدرها  182 مليون جنيه.

وعن المشروع تؤكد دكتور سلوى المهدي، خبير النقل الدولي، أن مشروع سحارة سرابيوم سيكون المنقذ الحقيقي لإيردات قناة السويس ولخديعة الشعب المصري في إيردات القناة، لافتة أنه حسب أرقام رئاسة الحكومة المصرية، فإن إيرادات القناة عن شهر سبتمبر الماضي بلغت 448.8 مليون دولار بتراجع 4.6%، مشيرة إلى أن سحارة سرابيوم لن تحقق إيردات من شهر نوفمبر، لكنها ستحقق تنمية بمحيط قناة السويس، وتلك التنمية ستخلق مشروعات وهذة المشروعات ستساهم في تنمية الاقتصاد.

وأكدت المهدي أن المشروعات التي تقام في محور قناة السويس، لابد أن تكون معلنة للشعب المصري بكل شفافية ووضوح؛ حتي لا يصدموا بخديعة جديدة كإيردات القناة، مشيرة إلى أن الحملة الإعلامية التي دشنت لقناة السويس خدعت الشعب المصري، ولم تتعامل معه بشفاقية، لذا فالحملة التي ستكون نابعة من سحارة سرابيوم لابد أن يتم التعامل معها بحرفية عما هي عليه حاليًا.

 

 

*زنازين مؤجرة”.. خدمة للمعتقلين في سجون مصر أم ابتزاز لهم؟

بلاطة ونصف لأغراضه وسبع بلاطات لمكان نومه، وإذا أراد سعة فإن عليه أن يدفع مبالغ مالية تكفي لإيجار شقة للمسجون الجنائي المسيطر على العنبر والمعروف باسم النبطشي”، هذا ما قالته كريمة جمال شقيقة المعتقل احتياطيا عامر جمال، مضيفة “لذلك لا أتوقع أن تطبق وزارة الداخلية نظام تأجير زنازين مميزة“.

وكان مساعد وزير الداخلية اللواء أبو بكر عبد الكريم أكد جاهزية الوزارة لتنفيذ تعديلات قانون تنظيم السجون التي أصدرها عبد الفتاح السيسي، والتي تتضمن جواز التصريح للمحبوس احتياطيا بالإقامة في غرفة مؤثثة مقابل مبلغ لا يقل عن 15 جنيها يوميا.

وتشهد السجون المصرية بحسب تقارير حقوقية محلية ودولية انتهاكات عدة بحقوق المعتقلين الرافضين للانقلاب العسكري أدت لوفاة أكثر من مئتي معتقل لأسباب عدة تتمثل في تكدس عشرات المساجين داخل الزنازين والحرمان من الزيارة والعلاج، إضافة إلى التنكيل النفسي والجسدي بهم.

وتابعت كريمة في حديثها “هذا التعديل ظاهره إيجابي في الرحمة، لكننا متخوفون من باطنه، حيث لم نعتد منهم سوى التضييق والاستغلال، وأظنها حيلة جديدة لابتزاز المعتقلين احتياطيا واستنزافهم ماديا“.

 

استغلال مالي

المتحدث باسم التنسيقية المصرية للحقوق والحريات علاء عبد المنصف أوضح أن هذا النص كان موجودا من قبل بالنسبة للمحبوسين الاحتياطيين، لكن لم يكن محددا بمبلغ مالي معين من قبل، وما تم يشبه فرض ضريبة تذاكر السفر للخارج من حيث استغلال العدد الكبير من المعتقلين على بند الحبس الاحتياطي في الحصول على أكبر قدر من الأموال.

وتابع في حديثه “المتتبع لهذه الأموال التي تفرض جبرا متسترة بالقانون سيجدها بالمليارات تماما كما ينطبق الحال على الغرامات التي يحكم بها في إخلاء السبيل أو الحكم بغرامة“.

وأشار إلى أن ذلك يماثل ما يفعله رأس السلطة مع المؤسسة العسكرية في توفير مصادر اقتصاد لها مخالفا للقانون عن طريق إسناد معظم المشروعات المطلوب تنفيذها لها، حيث يفتح هنا للمؤسسة الأمنية الأخرى (وزارة الداخلية) مصدر دخل جديد لها.

ومضى قائلا “سنرى أن هذه الأموال لن تدخل الخزانة العامة للدولة، وستكون ضمن المصاريف اللازمة لسير العمل داخل وزارة الداخلية، ومن ثم إسكات شريحة جديدة مطلوب إسكاتها، ناهيك عن استغلال هذا الأمر أمام الغرب في تصدير المعاملة الحسنة للسجناء من قبل وزارة الداخلية وقطاع مصلحة السجون على عكس الواقع المرير“.

 

متاجرة وابتزاز

في السياق ذاته، رأى وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس الشورى السابق عز الدين الكومي أن هذا القرار “يبين بجلاء أن النظام الانقلابي أفلس تماما حتى أنه بدأ يتاجر بالسجون واعتبارها مصدر دخل يتلاعب به رجال الشرطة وعسكر كامب ديفد“.

وتابع في حديثه أن “الهدف من التعديلات على قانون السجون هو ابتزاز أهالي المعتقلين والإيحاء بأنه يمكن للمحبوس احتياطيا أن يعيش في زنزانة مؤثثة بـ15 جنيها في اليوم“.

وأشار إلى أن ذلك “كان يتم واقعيا من غير تعديل للقانون، حيث يقوم الضباط والجنود بتأجير أماكن داخل أقسام الحجز بمقابل مادي، كما أنه يمكن للمحبوس الاتصال بأهله وأصدقائه بمقابل يصل إلى خمسة جنيهات للدقيقة وما تم هو تقنين لهذا الاستغلال“.

 

احترام للإنسان

في المقابل، رأى رئيس تحرير صحيفة المشهد مجدي شندي أن هذه التعديلات “أضفت مسحة من الإنسانية على قانون السجون، ومن ذلك فصل المحبوسين احتياطيا عن غيرهم، مما يتيح إبعادهم عن الجنائيين المحكوم عليهم بمدد طويلة“.

وتابع في حديثه أن “الإقامة في غرف مؤثثة للمحبوسين احتياطيا تطبيق عملي لقاعدة أن المتهم بريء حتى تثبت إدانته، وإتاحة ذلك ستكون بمقابل مادي بسيط وتافه“.

وأشار إلى أن “الواقع العملي في السجون حاليا يتيح فقط للمقتدرين تأثيث غرف على حسابهم، وبهذا التعديل تتحقق المساواة لآلاف المعتقلين من محدودي المقدرة المالية وهو تقنين إيجابي للأوضاع“.

 

 

جيش السيسي يقتل 20 مواطناً ويعتقل 78 بسيناء معطمهم نساء وأطفال.. الجمعة 23 أكتوبر.. برلمان بلا شرعية سياسية أو شعبية

جزء بسيط مما يحدث في سيناء على يد ميليشيات السيسي

جزء بسيط مما يحدث في سيناء على يد ميليشيات السيسي

جثة طفل من أطفال سيناء قتله العسكر

جثة طفل من أطفال سيناء قتله العسكر

جيش السيسي يقتل 20 مواطناً ويعتقل 78 بسيناء معطمهم نساء وأطفال.. الجمعة 23 أكتوبر.. برلمان بلا شرعية سياسية أو شعبية 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*نيابة الانقلاب تقرر حبس حسن مالك 15 يومًا

أمرت نيابة أمن الدولة العليا برئاسة الانقلابي تامر فرجاني، المحامي العام الأول، بحبس رجل الأعمال حسن مالك، وكرم عبد الوهاب عبد العال عبد الجليل، 15 يومًا، على ذمة التحقيقات في قضايا هزلية ملفقة بالإضرار بأمن الوطن والاقتصاد القومي.

وأجريت التحقيقات بمحكمة التجمع الخامس، وتضمنت أسئلة هزلية حول حجم قواعد الجماعة، وانتشارها بالشارع، والمسئولين عن تمويل الجماعة خلال الفترة الماضية.

المثير للسخرية في هذه القضية الملفقة أنها تتعلق بمسئولية شركات الصرافة التي يمتلكها رجل الأعمال حسن مالك عن أزمة الدولار الطاحنة التي تعاني منها البلاد، وذلك على الرغم من استيلاء حكومة الانقلاب على تلك الشركات منذ عدة أشهر!.

 

*مصر “قبل الأخير” في “جودة التعليم على مستوى العالم

احتلت مصر المركز قبل الأخير في جودة التعليم من إجمالي 140 دولة على مستوى العالم ، طبقًا لأحدث تقرير صادر عن التنافسية العالمية (GCI) لعام 2015، والذي يصدر سنويًا عن المنتدى الاقتصادي العالمي، بينما جاءت نيوزلندا في المرتبة الأولى.
وأوضح التقرير -الصادر مؤخرًا- أن دولة قطر احتلت المركز الرابع عالميًا، بينما حلت الإمارات في المركز العاشر، في حين جاءت إسرائيل المركز 37.

وكانت مصر قد حصلت على المركز رقم 144 والأخير فيما يتعلق بجودة الإدارة المدرسية، واحتلت المركز 141 في جودة التعليم الأساسي للعام الماضي بحسب تقرير التنافسية العالمية.

 

 

*جيش السيسي يقتل 20 مواطناً ويعتقل 78 بسيناء معظمهم أطفال ونساء بحجة الإرهاب

في إطار العمليات العسكرية الإرهابية وجرائم الحرب التي يرتكبها السيسي وجيش الانقلاب الفاسد الخائن الصهيوني بحق أهالي سيناء بغرض تهجيرهم وتشديد الحصار على المقاومة الفلسطينية بانشاء منطقة عازلة وهدم الأنفاق واغلاق المعابر لصالح أمن اسرائيل بأجندة صهيونية أمريكية مقابل دعم السيسي ونظام الانقلاب العسكري بمصر.

قامت قوات جيش السيسي بقتل 20 مواطناً، والقبض علي 78 آخرين في مدينة رفح معظمهم من النساء والأطفال نتيجة القصف واطلاق النار عشوائياً على الأهالي المسالمين العزل، كما تم تدمير منازل الأهالي وحرق ممتلكاتهم وسياراتهم.

من جهة أخري، أكد الانقلابي الخائن الصهيوني اللواء ناصر العاصي، قائد الجيش الثاني الميدانى الموالي لنظام الانقلاب العسكري، أن القوات المسلحة تسيطر بالكامل علي أرض سيناء، وأن عمليات المسح الجوي والتمشيط البري مستمرة علي مدي الساعة، مشيرا إلي أن الجيش استطاع تدمير البنية التحتية للجماعات الإرهابية، وقطع الدعم اللوجيستي عنها تماما.

 

 

*تشديدات أمنية بالعريش عقب تفجير عبوة ناسفة بمدرعة غرب المدينة  

شددت قوات الأمن بمدينة العريش من إجراءاتها الأمنية، بعد انفجار عبوة ناسفة بمدرعة خلال سيرها بمنطقة “الميدان” غرب العريش

وأمر اللواء علي أبو زيد مدير أمن شمال سيناء بسرعة ضبط المتورطين في الحادث، وقد شوهدت عدد من الكمائن المتحركة بطول الطريق الدولي، والطرق الفرعية، لتفتيش السيارات المارة والإطلاع على هويات المواطنين، فيما تم فرض كردون أمني حول الموقع، حيث تقوم الجهات المعنية بفحصه

يذكر أن عبوة ناسفة انفجرت بمدرعة خلال سيرها بمنطقة الميدان على طريق (العريش – القنطرة شرق) غرب العريش، مما أسفر عن مقتل نقيب الشرطة محمد جوده السواح ( 25 عامًا)، وإصابة كل من؛ العريف حسن حماد عبد الله، بشطايا متفرقة بالجسد، والمجندين؛ باسم ثابت محمد (21 عامًا)، بشظايا متفرقة بالجسد، ومحمد سعيد حسين (21 عامًا)، بجرح قطعي بالرأس طوله 7 سم.

 

 

*أمن الانقلاب يختطف طالب بالصف الأول الثانوي من شوارع دمنهور

اختطف قوات أمن الانقلاب الطالب “حمزة علاء” منذ قليل، من شارع الراهبات بمدينة دمنهور واقتادته إلى جهة غير معلومة.

وأكد شهود عيان ” أن سيارة تابعة لشرطة الانقلاب توقفت أمام التجمعات الشبابية الإجتماعية والمعتادة في يوم الخميس بهذه المنطقة أو ما يعرف بالشلل”، و اختطفت من بينهم “حمزة” الطالب بالصف الأول الثانوي.

وأبدى الأهالي دهشتهم من الحادث، مستنكرين اختطاف الشباب من الشوارع، دون أسباب.

 

 

*كاتبة مصرية للسيسي: أبوس إيدك.. زور الانتخابات

في إطار اللامعقول الذي يسود أوساط ما يسمى بـ”النخبة” في مصر، ناشدت كاتبة رئيس الانقلاب عبدالفتاح السيسي أن يزور الانتخابات، عارضة أن تقبل يده مقابل ذلك.

الكاتبة هي “أماني هولة”، وجاءت دعوتها تلك في مقالها بعنوان: “سيدي الرئيس..أبوس أيدك..زور الانتخابات، بجريدة “الوطن”، الموالية للسيسي، الجمعة.

وبعد أن استعرضت الكاتبة في مقالها، نماذج من المصريين البسطاء، الذين لا يكادون يجدون قوت أبنائهم، ويعانون من الأمراض، وشظف العيش، وعدم وجود مأوى لهم، قامت بتعميم تلك النماذج، معتبرة أن ما يدفع أصحابها للمشاركة في الانتخابات، والتوجه إلى لجان الاقتراع، ببطاقة الهوية والختم، حيث يعانون من أمية القراءة والكتابة، هو ثمن تافه لأصواتهم.

ويتمثل هذا الثمن، بحسب الكاتبة، تارة في قطعة لحم كبيرة، بالنسبة لسيدة، تذهب إلى المنزل الكبير في قريتها، كباقي أهل القرية، من أجل إعطائهم بطاقتها، وختمها، للخصول على قطعة اللحم.

وتحدثت “أماني هولة” في مقالها أيضا عن مواطن يعمل بالسخرة، ويعاني من مرض الكبد، وأشارت إلى أن مقابل شراء صوته في الانتخابات هو الحصول على عقار “سوفالدي”، الخاص بعلاج مرض فيروس التهاب الكبد الوبائي (سي).

أما النموذج الثالث فهو لبائع جائل في أحد أهم شوارع العاصمة ، ومناد لسيارات أمام متجر كبير، لكنه يعاني من مشاركة “نطع” له في إيراده (خمسة جنيهات من كل زبون)، وأمين شرطة “رذل”، وموظف حي ومحليات يملكون صكوك ملكية موازية.

والأمر هكذا يبيع هذا المواطن صوته، وفقا للكاتبة، ذاهبا للانتخاب أيضا، بختم وبطاقة الهوية”، كي “يجد أخيرا ظهرا وسندا وقطعة مخدرات نظيفة وفرصة عمل أكثر استدامة في لعبة لا تنتهي…وتنتخبوا مين…وحابيبكم مين”، على حد تعبيرها.

كما استعرضت الكاتبة نموذج سيدة أخرى تعيش في بدروم “ينشع” به ماء المجاري معظم الوقت، ويؤذن للصلاة من المسجد القريب، لكنها لا تأبه له، فهي لا تعلم قواعد الصلاة جيدا، وفي الوقت نفسه تنظر إلى أبنائها في الشارع، وهم يقومون بدورهم في استلال جنيهات قليلة من جيوب المارة“.

وأشارت الكاتبة إلى أن السيدة حامل، لكنها تحضر معها ختما وبطاقة هوية لا تعرف لها معنى..سوى أنها ستوفر قوت عدة أيام على ما تفرج، ولم تنس الكيس الأسود الذي ستحمل فيه ما تيسر من رزق“.

وأخيرا تعرض الكاتبة نموذج مواطن “خرج من المسجد متشحا بذلك الأمل الجديد في إقامة حدود الله وسط دعارة مجتمع كافر.. سيكون له دور أخيرا في تقويمه.. وسيعرف كيف ينتقم من أمثال أمين الشرطة الذي أذله أمام حبيبته عندما أخذه على “خوانة”، فلم يستطع أن يواجهها أبدا، وقتل حبه الوحيد..ثم هداه الله إلى الطريق القويم.. ورب ضارة نافعة فلولا هذا الموقف الذي غير حياته كان سيظل في ضلالة جلسات المقاهي، والبحث بيأس عن عمل وارتكاب المعاصي.

وأضافت: “أحضر (كما أخبروه) ختما وبطاقة هوية لا يعرف لها معنى.. سوى مؤازرة شيخه الذي يمنحه العطايا مقابل بعض الأعمال ليعينه على دينه، وقد أوصىاه بأن يصطحب زوجاته الأربع، والتأكد من حشد باقي الأخوان“.

وبعد أن استعرضت الكاتبة هذه النماذج، وصمت الشعب المصري بعدم الأهلية، إذ خاطبت السيسي قائلة: “سيدي الرئيس.. هؤلاء هم أغلبية الناخبين من شعبك الذي امتهنت آدميته، وتم تجهيله لعقود طويلة.. والذي لا نستطيع (برغم قدرته الجسدية) أن نمنحه رخصة قيادة مركبة، أو رخصة استخدام سلاح خشية أن يقتل بضعة أشخاص، فهل نمنحه رخصة قتل وطن بأكمله؟“.

واستطردت: “من الآخر.. وحتى لا نضيع الوقت في تحليل وتنظير أخلاقي وفلسفي لن تعبأ به رياح توشك أن تغرق السفينة.. لقد علمتنا حجرة العمليات أن قرارات اضطرارية آنية بغلق وريد نازف بكل تبعاته (بفقد وظيفة عضو ما) تنقذ من موت محدق“.

واختتمت أماني هولة” مقالها المثير للجدل – مخاطبة السيسي -: “أتوسل إليك، ومستعدة أن أقبل يدك…أن تسامحني في طلبي.. وتقوم مؤقتا بفعل أخلاقي جدا.. أرجوك ..زوّر الانتخابات“.

و”أماني هولة”، كاتبة مقال بالصحف المصرية، كما أنها طبيبة أمراض جلدية.

 

 

*حكومة السيسي تخطط لتغريم مقاطعي انتخابات العسكر 1.2 مليار دولار

كشفت الأرقام التي أعلنتها اللجنة العليا للانتخابات في مصر أن نسبة المقاطعين للمشاركة في الجولة الأولى من المرحلة الأولى لانتخابات برلمان الدم، بلغت نحو 73.5% مقابل نسبة مشاركة وصلت لـ26.5%، ما يعني إمكانية تحصيل الحكومة المصرية 9.9 مليارات جنيه (1.2 مليار دولار) من المقاطعين للانتخابات لو نفذت القانون.

وقالت مصادر اقتصادية إن غلق أبواب التمويل الخارجي أمام حكومة السيسي التي أعلنت حاجتها إلى 4 أو 5 مليارات دولار هذا العام قد يدفعها لتطبيق غرامة التخلف عن انتخابات برلمان السيسي والتي تقدر بـ1.2 مليار دولار تعادل ربع ما تحتاجه الحكومة.

ووفقًا للأرقام المعلنة من اللجنة العليا للانتخابات، تخلف عن التصويت في المرحلة الأولى، ممن لهم حق التصويت نحو 19 مليونًا و933 ألفًا و941 ناخبًا.

وفي حال تطبيق الغرامة المقررة وفقًا للقانون، تحصل الدولة نحو 9 مليارات و966 مليونًا و970 ألفًا و500 جنيه، وهو ما يعادل نحو مليار و240 مليونًا و216 ألف دولار أمريكي، وهو ما يعادل تقريبا ربع احتياجات مصر من الدولار لتعويض الانخفاض في الاحتياطي النقدي من الدولار المقدر بحوالي 5 ملايين دولار قالت الحكومة أنها تسعي لاقتراضها.

وتنص المادة 57 من قانون مباشرة الحقوق السياسية، رقم 45 لسنة 2014 على أنه: “يعاقب بغرامة لا تجاوز 500 جنيه من كل من كان اسمه مقيدًا بقاعدة بيانات الناخبين وتخلف بغير عذر عن الإدلاء بصوته في الانتخاب أو الاستفتاء“.

وقررت اللجنة العليا للانتخابات في مصر إحالة المتخلفين عن التصويت في انتخابات اليوم الأول بمصر إلى النيابة لتوقيع غرامة 500 جنية (قرابة 65 دولارًا) على كل مواطن لم يذهب لأول انتخابات برلمانية، ودعا عدد من الإعلاميين المصريين لتحصيل هذه الغرامة للاستفادة منها في سد العجز في الموازنة في ظل تدهور أحوال الاقتصاد المصري.

وطالبت المذيعة رانيا بدوي أثناء تغطيتها للانتخابات بتغريم الناخبين المقاطعين 500 جنيه لتعويض العجز في الموازنة المصرية قائلة: “أهو مليارات تدخل البلد بدل المليارات اللي بنروح نجيبها دي“.

 

 

*”ميدل إيست مونيتور»: برلمان السيسي.. بلا شرعية سياسية أو شعبية 

قال موقع «ميدل إيست مونيتور» البريطاني إن وسائل الإعلام المؤيدة للنظام في مصر شنت حملة لتبرير ضعف الإقبال في الانتخابات البرلمانية بادعاء أن الإخوان قدموا رشاوى للمواطنين لعدم التصويت.

ونقل الموقع، في تقرير له، عن توفيق عكاشة، مقدم البرامج بقناة فراعين، قوله إن السلفيين والإخوان سوف يشاركون في الانتخابات بكل قوتهم وسوف ينجحون إذا لم يشارك الناس

ونقل عن الصحافي عادل حمودة قوله إن جماعة الإخوان والسلفيين لديهم خطة للمشاركة في اليوم الثاني من الانتخابات البرلمانية.

وأضاف حمودة: «خطة الإخوان والسلفيين هي مراقبة الانتخابات خلال اليوم الأول والمشاركة بأعداد كبيرة في اليوم الثاني». 

في الوقت نفسه، ادعى رئيس نادي قضاة مصر عبدالله فتحي أن جماعة الإخوان أرسلت تهديدا للقضاة الذي سوف يشرفون على العملية الانتخابية قبل موعد الانتخابات.

وقالت صحيفة «الوطن» إن جماعة الإخوان عرضت تقديم 200 جنيه لكل مواطن ينسحب من المشاركة في الانتخابات

وقال المعلق السياسي الدكتور وحيد عبدالمجيد إن هناك ترددا كبيرا في مصر للمشاركة في الانتخابات البرلمانية، مشيراً إلى أن هذا العام شهد أدنى معدل حضور جماهيري في تاريخ مصر

لكنه قال إنه لا يعتقد أن ذلك بسبب الإخوان المسلمين، وأضاف: «الناس لا يريدون التصويت ليس لأنهم لا يمتلكون الوقت، أو أنهم مشغولون بوظائفهم، ولكن لأن المصريين لا يعتقدون أنه سيؤثر على مستقبلهم».

من جانبه قال موقع «المونيتور» الأميركي إن المؤشّرات المتدنّية للمشاركة في التصويت في الانتخابات البرلمانية في مصر خلال المرحلة الأولى أثارت تساؤلات عن مدى الشرعيّة والقاعدة الشعبية التي قد يتمتع بها البرلمان المقبل.

ونقل الموقع، في تقرير له، عن الخبير في القانون الدستوريّ محمّد نور فرحات، قوله: «إن ضعف المشاركة في الانتخابات البرلمانية مؤشر خطير عن عدم رضا الشارع المصري عن الانتخابات التي طال تأجيلها، مؤكداً أن البرلمان سيكون فاقد الشرعية السياسية والشعبية وليس الشرعية القانونية».

وأشار الموقع إلى إن ضعف المشاركة وعدم اكتراث الناخبين بالتوجه إلى صناديق الاقتراع كان أمرا متوقعا من المراقبين للمشهد الانتخابيّ في مصر، إذ اعتبروها إشارة إلى عدم وجود قاعدة شعبية كبيرة متحمّسة لإجراء الانتخابات في جو سياسي بات محبطاً للعديد من الأحزاب والقوى السياسية ورجل الشارع العادي

ولفت الموقع إلى أن المشاركة الضعيفة أثارت حملات من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي.

ونقل عن ميرفت حسين، وهي ناخبة في الخمسين من عمرها خلال توجهها إلى التصويت، قولها: «أشارك خوفاً من سيطرة الإسلاميين والفلول، لكنني لا أتوقع قوة كبيرة للبرلمان».

وتلخص حديث عدد من الشباب الذين التقاهم «المونيتور» في حدود حي الدقي والعجوزة في عدم الثقة في البرلمان وقدرته على أن يكون صوت الشارع المصري، حيث قال محمد حسني (28 عاماً): «لا أثق كثيراً في المرشحين… ولا أنتظر منهم دعماً لقضايا الشباب»، بينما قال حازم بيلي (37 عاماً)، مستنكراً: «لا أعرف أن هناك انتخابات في الأساس».

ونقل الموقع عن الناشط السياسي صفوان محمد قوله: «انعدام المشاركة من الشباب في هذه الانتخابات واضح إلى العامة، والسبب بسيط أن معظم الشباب المتصدّر للمشهد السياسيّ في مصر في السجون الآن”.

وأضاف صفوان، الذي رشّح من قبل في انتخابات برلمان 2011: «لا يوجد مناخ سياسي حر يعطي أهمية إلى البرلمان. ولا آلية تتضمن التعددية”.

 

 

*إغلاق 4 موانيء وطريقين بالسويس لسوء الأحوال الجوية

قرر محافظ السويس اللواء العربي السروي، اليوم الجمعة، إغلاق طريقي السويس- القاهرة، والإسماعيلية- العين السخنة أمام الحركة المرورية بسبب سوء الأحوال الجوية والعاصفة الترابية.

وقال السروي، إن الطريقين تم إغلاقهما بشكل مؤقت بسبب العاصفة الترابية التي تشهدها البلاد حرصا على سلامة المواطنين، وسيتم افتتاحهما أمام حركة المرور عقب تحسن الحالة الجوية.

كما أعلنت هيئة موانىء البحر الأحمر إغلاق 4 موانيء بمحافظة السويس بسبب سوء الأحوال الجوية والعواصف الترابية وانعدام الرؤية لمسافة 5 كيلو مترات.

وقال المتحدث باسم هيئة موانيء البحر الأحمر عبد الرحيم مصطفى، في بيان، إن الموانيء التي تم غلقها بشكل مؤقت هي ميناء بورتوفيق للركاب، وميناء الأدبية للبضائع، وميناء الزيتيات لنقل المواد البترولية، وميناء السخنة لنقل الحاويات.

 

*إذاعة القرآن الكريم تقطع الاتصال عن سيدة سألت عن”الظلم“!!

في واقعة تعكس مدى دوران كل الصحف ووسائل الإعلام المحلية في فلك الانقلاب، قطعت إدارة إذاعة القرآن الكريم المصرية، عصر اليوم، الاتصال عن متصلة بعد سؤالها عن حكم الظلم الموجود حاليًا في أقسام الشرطة؟!

وتأتي الواقعة في إطار تحول سياسة إذاعة القرآن الكريم منذ وقوع الانقلاب العسكري، من التركيز على تعليم القرآن الكريم والاهتمام بالأمور الدينية ، إلى إذاعة سياسية في معظم برامجها، تمجّد قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي وتدعو له وتهاجم المعارضين له.

 

* المخبر عبد الرحيم علي: إلغاء مواد سحب الثقة من السيسي على رأس أولوياتي

في تصريحات مثيرة للسخرية والجدل، أكد عبد الرحيم على -مخبر أمن الدولة والإعلامي بقناة القاهرة حاليا، والفائز في مسرحية “برلمان الدم” عن دائرة الدقى والعجوزة، المشرف عليها ناجي شحاتة قاضي الإعدامات- أنه سيعمل على تعديل المواد الدستورية الخاصة بسحب الثقة من قائد الانقلاب؛ لأنه -حسب قوله- لا يمكن لرأس النظام أن يعمل وهناك سيف على رقبته.
تصريحات عبدالرحيم بدا منها النفاق الواضح لسلطة الانقلاب، وتبشر ببرلمان أسوأ عشرات المرات من برلمانات الحزب الوطني المنحل.
وقال عبد الرحيم -في تصريحات  لصحيفة الوطن، المقربة من سلطة الانقلاب-: هناك جلسات إجرائية فى بداية انعقاد الانعقاد، لاختيار رئيس مجلس ورؤساء اللجان، وغيرهم، بعد حلف اليمين، وبعدها سيناقش المجلس نحو 450 تشريعًا فى أول أسبوعين من انعقاده، وسأطرح بعدها تعديل المادتين 159 و161 من دستور 2014، وتختصان بسحب الثقة من السيسي، وإحالته للمحكمة الجنائية، لأن ذلك غير موجود فى أى دستور بالعالم“!.
وزعم أن هذه المواد تم وضعها لـ«بلد» يمكن أن تحدث فيها مظاهرات، لكن الأمور في مِصْر انتهت، وأصبحت لدينا دولة مِصْرية، بعد انكسار المؤامرة ضدها، فكيف يعمل السيسي وهناك سيف على رقبته اسمه “سحب الثقة منه”، حسب قوله.

 

*#سلخانة_لاظوغلي.. هاشتاج جديد لتوصيل صوت المعذبين في سجون الانقلاب

دشن نشطاء موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” هاشتاج جديد بعنوان #سلخانة_لاظوغلي، للمطالبة بالتصدي لانتهاكات داخلية الانقلاب بعد اختفاء عدد من الشباب قسريا على يد قوات الأمن، وحجزهم في أماكن مجهولة تحت التعذيب.
قال الناشط محمد أبو هريرة: إن هذا “نظام مجرم لا يعرف إلا الخطف والترويع”، موضحا أن عشرات من الشباب والأطفال معتقلين ومختفيين قسريًّا وعلى رأسهم عبادة جمعة وعمرو رضا وعمرو عبد الرحيم وهيثم عبد الرحيم.
وأوضح الناشط حمزة أشرف “أن الاختفاء القسري جريمة بكل ما تحمل الكلمة من معنى.. وسجن لاظوغلي ما هو إلا مقبرة للمعتقلين يتعرضون لأبشع أنواع التعذيب.. مدينة نصر الآن تكاد تكون بلا شباب.. ليست مدينة نصر فحسب بل الوطن بأكمله”، مطالبا الشباب بالنشر والمشاركة لتوصيل صوت الشباب المعتقل تحت التعذيب.

 

*لعنة الدولار تصيب شركات السيارات في مصر

تسبب فشل حكومة الانقلاب في حل أزمة الدولار على مدار الأشهر الماضية، في اندلاع أزمة بين شركات السيارات والمواطنين، جراء امتناع بعض الشركات عن تسليمهم السيارات المتعاقد عليها منذ فترة بسبب زيادة سعر الدولار.

وقال اللواء عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك، في تصريحات صحفية، إن الجهاز الجهاز تلقى شكاوى من بعض المواطنين تفيد بعدم التزام بعض الشركات بتسليمهم السيارات المتعاقد عليها بعد ارتفاع سعر الدولار، وتم بمخاطبة هذه الشركات وفي حالة عدم التزامها بتسليم العملاء السيارات سيتم تحرير محضر امتناع واحتباس السلع.

يأتي هذا في الوقت الذي اشتكى فيه التجار بالمحافظات من إبلاغهم من جانب كبار التجار بالقاهرة بوجود زيادات في أسعار السلع والمنتجات خلال اليومين الماضيين.

 

 

*اتهام “هشام رامز” لقناة السويس الجديدة بتدمير الإحتياطي النقدي دفعت السيسي لإقالته

 شيئا فشيئا تتكشف حقيقة قبول السيسي  استقالة محافظ البنك المركزي المستقيل، المهندس هشام رامز، عقب تصريحاته التي قال فيها ان قناة السويس وإنشاء محطات كهرباء جديدة كلفت مصر مليارات الدولارات، وهذا سبب الأزمة التي حدثت للدولار، وفق قوله.

وقال رامز ان حفر قناة السويس هو السبب الرئيسي في الازمة الحالية هي ضخ كل السيولة من العملة الاجنبية في شراء حفارات لحفر القناة الجديدة التي تراجعت على اثرها ايرادات القناة عموما عقب افتتاح القناة وفق الارقام التي بلغت 10% اعلنتها الهيئة العامة لقناة السويس .

وأضاف رامز خلال لقاء له مع برنامج “القاهرة 360″ المذاع على شاشة “القاهرة والناس”، أن البنك المركزي يدير السيولة الموجودة داخل الدولة، وتم تسديد كافة الالتزامات في موعدها.

يشار إلى أن الحكومة في مصر أعلنت الثلاثاء أخيرا قبول استقالة رامز التي قدمها مرات عدة، على خلفية الأزمات المستمرة التي يشهدها سوق الصرف المصري لمدة تقترب من العام.

https://www.youtube.com/watch?v=SEj_7pQt3ks

*نظام السيسي: الإخوان وراء أزمة الدولار

اتهمت الأجهزة الأمنية في نظام عبدالفتاح السيسي، جماعة الإخوان المسلمين بأنها “السبب وراء أزمة انهيار الجنيه أمام الدولار” في السوق، رغم اعتراف هشام رامز رئيس البنك المركزي المصري قبل اقالته مؤخراً بأن الخسائر الفادحة لمشروع تفريعة قناة السويس وعدم تحقيقه الارباح المرجوه منه هي السبب في الأزمة.

وأرجع محللون اقتصاديون، إقالة هشام رامز بسبب تصريحاته الأخيرة.

وأعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء أمس الخميس، القبض على القيادى الإخوانى ورجل الأعمال حسن مالك الذي يحتجز نظام السيسي على أمواله وشركاته.

وفي بيان صادر عن الوزارة نفسها في ساعات مبكرة من صباح اليوم الجمعة، قالت الوزارة، إن السبب وراء اعتقال “مالك” قيامه بـما وصفته بـ”الأعمال العدائية للإخلال بأمن الوطن والنيل من مقوماته الاقتصادية”، مضيفة أنها توافرت لديها مؤخراً معلومات لقطاع الأمن الوطنى باضطلاع قيادات التنظيم الإخوانى الهاربين خارج البلاد بعقد عدة اجتماعات اتفقوا خلالها على وضع خطة لإيجاد طرق وبدائل للحفاظ على مصادر تمويل التنظيم مالياً فى إطار مخطط يستهدف الإضرار بالاقتصاد القومى للبلاد، من خلال تجميع العملات الأجنبية وتهريبها خارج البلاد والعمل على تصعيد حالة عدم استقرار سعر صرف الدولار لإجهاض الجهود المبذولة من جانب الدولة لتحقيق الاستقرار الاقتصادى الذى ينشده الوطن“.

وزعمت الداخلية المصرية، أن رجل الأعمال عبد الرحمن سعودى (غير متواجد في مصر) صاحب مجموعة شركات سعودى التي يسيطر عليها نظام السيسي أيضاً، متورط مع “مالك” في استغلال بعض شركات الصرافة التابعة للتنظيم فى تهريب الأموال خارج البلاد.

لكن هشام رامز رئيس البنك المركزي السابق، أكد أن حفر تفريعة قناة السويس وإنشاء محطات كهرباء جديدة كلفت مصر مليارات الدولارات، مما تسبب في أزمة الدولار التي تعاني منها مصر، وفقاً لتصريحات له على قناة “القاهرة والناس“.

وأضاف رامز، أن البنك المركزي يدير السيولة الموجودة داخل الدولة، وتم تسديد كافة الالتزامات في موعدها.

ويعيش السوق المصري أزمات متكررة بسبب هبوط الجنيه أمام الدولار الأميركي، مما ساعد في رواج السوق السوداء، الأمر الذي انعكس على ارتفاع أسعار المنتجات الاستهلاكية وبالتالي زيادة معدل التضخم

 

 

*الدولار يسجل 834 قرشاً في السوق السوداء

استقرت أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه، وسجل الدولار الأميركي نحو 8 جنيهات للشراء، و8.03 جنيهات للبيع، وفقًا لأحدث تقرير للبنك المركزي المصري بينما ارتفع سعرة في السوق السوداء ليصل إلي 8.34 جنية.

وبلغ سعر صرف اليورو الأوروبي نحو 9.002 جنيهات للشراء و9.0307جنيهات للبيع، كما سجل الجنيه الإسترليني 12.365جنيهًا للشراء، و12.4041 جنيها للبيع.

وسجل سعر 100 ين ياباني 6.6789  جنيهات للشراء، و6.6996 جنيهات للبيع، وحقق الفرنك السويسري نحو 8.2912 جنيهات للشراء، مقابل 8.3214 جنيهات للبيع.

وتباينت أسعار العملات العربية مقابل الجنيه، وسجل الريـال السعودي نحو 2.1351   جنيه للشراء، و2.1416 font-size: 18.6667px;”>جنيه للبيع، وفقًا لأحدث تقرير للبنك المركزي.

وبلغ سعر صرف الدينار الكويتي نحو 26.5279 جنيهًا للشراء، و26.6118 جنيهًا للبيع بارتفاع قرش، وسجل الدرهم الإماراتي نحو 2.179 جنيه للشراء، و2.186 جنيه للبيع.

وحقق سعر صرف الريـال القطري نحو 2.177 جنيه للشراء، و2.205 جنيه للبيع، فيما بلغ سعر صرف الدينار الأردني نحو 11.17 جنيها للشراء، و11.335 جنيهًا للبيع، أما الدينار البحريني فسجل 21.017 جنيهًا للشراء، و21.29 جنيهًا للبيع.

 

 

 

حزب النور خسر السقط واللقط جزاء ركونه للذين ظلموا. . الأربعاء 21 أكتوبر. . مصر بتشحت

صدمة برهاميمصر بتشحت1حزب النور خسر السقط واللقط جزاء ركونه للذين ظلموا. . الأربعاء 21 أكتوبر. . مصر بتشحت

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*العليا للانتخابات: 4 مرشحين فقط هم الناجحين بالمرحلة الأولى دون إعادة

 

*رسميًا.. 26.56% نسبة التصويت في المرحلة الأولى لانتخابات مجلس النواب

قال المستشار أيمن عباس، رئيس اللجنة العليا للانتخابات، إن المرحلة الأولى للانتخابات البرلمانية شهدت المنافسة على 226 مقعدا بالنظام الفردي، و60 مقعدًا للقائمة.

وقال «عباس» في مؤتمر صحفي بمقر اللجنة العليا للانتخابات، اليوم الأربعاء، إن عدد الناخبين في المرحلة الأولى بلغ 27 مليونا و402 ألف و353 ناخبا، ومن أدلوا بأصواتهم بلغ 7 مليون و270 ألفا و594 ناخبا، بنسبة تصويت بلغت 26.56%.

 

*بعد خسارة الانتخابات… برهامي لـ”السيسي”: سنحاجج حضرتك عند الله (فيديو)

خاطب نائب رئيس “الدعوة السلفية”، ياسر برهامي، رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، قائلا: “الرئيس السيسي يستعمل دائما كلمته التي يقولها: “أنا أحاججكم عند الله”، وأنا أقول: “ونحن نحاججك، ونحاجج من هم تحتك عند الله.. لأنني مدرك تماما أن حضرتك رجل وطني، وأن حضرتك حريص على مصلحة البلد.. لكن هذا الذي يحدث ليس في مصلحة البلد“.

جاء ذلك تعليقا من برهامي على ما اعتبره “ظلما” يتعرض له الحزب من أجهزة الدولة في الانتخابات البرلمانية التي خاض الحزب مرحلتها الأولى يومي الأحد والاثنين، وما أسفرت عنه من خوض 24 مرشحا للحزب، جولة الإعادة، المقررة بعد أسبوعين، دون أن يفوز أي من مرشحي الحزب، أو قائمته، في القطاعات الثلاثث التي تندرج تحتها 14 محافظة تجري فيها الانتخابات في هذه المرحلة.

وفي مداخلة هاتفية استمرت أكثر من نصف ساعة، مع برنامج”صوت الناس”، على فضائية المحور” الأربعاء، أردف برهامي، منفعلا: “ليس من مصلحة البلد أن نفقد ثقة الشباب.. ليس من مصلحة البلد نهائيا أن نوصلهم إلى مرحلة اليأس“.

وتساءل: لماذا نوصلهم لليأس من أن هناك إصلاحا، وإمكانية للمشاركة فقط؟

وأضاف: “لقد رضينا – اختيار منا منا، وتقديرا لمصلحة البلد – ألا ننزل إلا على 35% من مقاعد البرلمان”، متسائلا: “نسبة 35% فقط سوف تشكل خطورة على من؟

وتابع: “حتى لو أخذتها كلها، وهذا لن يحدث، ومستحيل، لا سيما وسط كل ما يحدث“.

ومتحدثا عن حزب “النور”، قال برهامي: “نتعرض لهجمة ظالمة من أجهزة الدولة وتليفزيونها وصحفها”، مبديا اندهاشه من أنه: “بعد ذلك نقول إن الدولة منصفة، وعادلة، ولا تروج لاتجاه دون اتجاه، ونقول إن هذا الاتجاه منفتح، والاتجاه الثاني، هذه هي حقيقته على الأرض“.

واستطرد: ” لا.. قطعا.. هذه ليست حقيقته على الأرض“.

وأضاف: “ليس حجمنا على الأرض هو الذي أخذناه، أو نأخذه في هذه الجولة”، مشيرا إلى: “24 مرشحا للحزب سوف يعيدون على مستوى الجمهورية“.

وأضاف: “بعد كل هذا الظلم هذا يؤكد أن حجم حزب النور  على الأرض هو أضعاف هائلة“.

واستكمل: “مَن الذي يتحمل أصلا مثل هذا الأمر؟ من الذي يتحمل في العالم دعاية سلبية، ونحن ليس عندنا وسيلة دعائية واحدة؟، مشيرا إلى أن هناك من يقول إنهم يأخذون أموالا من قطر، وأموالا من السعودية، ومن ألمانيا وانجلترا، وعملاء لأمريكا”، مستدركا: “لكن سوف تُرفع قضايا، وإن شاء الله يفصل فيها قبل انتخابات 2020″، على حد قوله.

وحول الأنباء التي تحدثت عن عقد اجتماع لحزب “النور”، حول تدارس الانسحاب من الانتخابات البرلمانية، قال إن هناك أصوات كثيرة داخل الحزب تطالب قيادة الحزب بالانسحاب من الانتخابات نتيجة الظلم الذي تعرض له الحزب”، وفق قوله.

ويٌذكر أن هذا أول خروج لبرهامي يتحدث فيه عن قضايا حزب “النور”، لوسيلة إعلامية مصرية، منذ أُعلن بدء الانتخابات، ورأى مراقبون أن مناوئيه وخصومه يمكنهم استخدام تصريحاته تلك تكئة لمواصلة مهاجمة “الدعوة السلفية”، وحزب النور”معا، إذ تمنعه التعديلات التي أدخلها السيسي على القوانين السياسية المختلفة، بعدم  ممارسة “أي أمور سياسية أو حزبية”، من خلال “الدعوة السلفية”، لا سيما أن وزارة الأوقاف تمنحه تصريحا بالخطابة المنبرية مرتبط باحترام ذلك.

ويقول مراقبون إن مما أثار غضب برهامي، وقيادات “النور”، هو النتيجة التي أحرزها الحزب في الانتخابات، إذ لم يفز له أحد فيها، كما خرج خاوي الوفاض من صراع القوائم، ولم يتبق له سوى المقاعد الفردية التي يخوض فيها معركة الإعادة على 24 مقعدا، كما قال برهامي.

ويرشح المراقبون “النور” للفوز بعدد من المقاعد البرلمانية، بمرحلتيها، لا يتجاوز عشرين مقعدا بأي حال، وهو رقم هزيل للغاية، بالمقارنة بفوزه بنحو 122 مقعدا في انتخابات 2011/ 2012.

https://www.youtube.com/watch?v=6AmMJEJuQX8

 

*اعتقال الصحافي هشام جعفر ومداهمة مؤسسة “مدى

اعتقلت قوات الأمن المصرية، اليوم الأربعاء، رئيس مجلس الأمناء، بمؤسسة “مدى”، الصحافي هشام جعفر، بعد أن داهمت مقر المؤسسة، بدون إبداء سبب قانوني لهذا الإجراء.

وقالت، مصادر مقربة من أسرة جعفر، الذي يعمل كبيراً للخبراء بالمركز الإقليمي للوساطة والحوار، إن قوات الأمن اقتادت “جعفر”، إلى بيته لتفتيشه، وقامت بتحطيم محتويات المسكن والاعتداء بالضرب على نجل جعفر عندما طلب منهم احترام المكان وصاحبه، كما احتجزت العاملين بالمؤسسة داخل المبنى، ومنعتهم من الخروج أو العودة لبيوتهم.

ومؤسسة مدى للتنمية الإعلامية تعنى بالتنمية البشرية في مواجهة المشكلات المجتمعية مثل العنف المجتمعي، وتنظم دورات تدريبية لترفع درجة الوعي بكيفية معالجة المشكلات المجتمعية التي تتقاطع مع الواجب الوظيفي.

وكان جعفر أحد قيادات الموقع الإلكتروني الشهير “إسلام أون لاين” الذي أغلق بعد تحقيق مكانة متميزة، وكان مسؤولا عن مشروع بديل تبناه العاملون السابقون في إسلام أون لاين لإطلاق موقع جديد بعنوان “أون إسلام” نهاية 2010.

 

 

*هاشتاج “مصر بتشحت” يفضح كذب زعيم عصابة الانقلاب

دشن نشطاء حملة على مواقع التواصل الاجتماعي تحت عنوان “مصر بتشحت” فزعا من الحالة الاقتصادية التي وصلت إليها مصر في عهد زعيم عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

وأكد النشطاء أن مصر أصبحت في حالة يرثى لها، وقدموا أرقاما من واقع تصريحات حكومة الانقلاب الفاشلة تظهر الحالة التي آلت إليها أوضاع البلاد.

ونشر المشاركون في الحملة بعضا من الأوضاع الاقتصادية المزرية، حيث تدرس شركات أجنبيه سحب استثماراتها من مصر والتي تبلغ قيمتها 6.4 مليار دولار، كما تدرس شركة “نستلة” الخروج من مصر0

فيما سبقتها شركات هوواي وانتل بإغلاق مكاتبها بالقاهرة، فيما تجاوز الدين المحلي لأول مرة 2 تريليون جنيه بسحب البنك المركزي المصري.

أزمة انهيار سعر الجنيه أمام الدولار تسببت في نقص العديد من الأدوية لتوقف استيرادها، ومن بينها أدوية أمراض الدم والتي تهدد حياة 20 مليون مواطن، كما صرحت بذلك رئيسة شركة خدمات الدم.

يأتي ذلك في الوقت التي تسعى فيه مصر للاقتراض من البنك الدولي والبنك الإفريقي للتنمية.

فيما وجه القائمون على الحملة رسالة للمصريين، أكدوا فيها أن زعيم عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي ظل يكذب على المصريين مرددا “مصر بتفرح”، “مصر تستيقظ، ليفاجأ الشعب بالحقيقة أن عهد الانقلاب جعل “مصر بتشحت“.

 

 

*بعد فشله في سد النهضة.. الانقلاب يلجأ للآبار والمياه الجوفية

بشر “مغاوري شحاتة” مستشار وزير الري في حكومة الانقلاب، المصريين بالاعتماد الفترة المقبلة على الآبار والمياه الجوفية.

وقال شحاتة، في تصريحات صحفية، إن حجم الآبار الموجودة في مصر تكفي 100 عام مقبلة، زاعمًا أن مشروع المليون ونصف المليون فدان؛ تتوفر جميع المقومات لتنفيذه.

وأضاف شحاتة أن وزارة الري شكلت لجنة لاستكشاف آبار جديدة، بمنطقة الصحراء الغربية.

وتتزامن تصريحات شحاتة مع فشل مفاوضات سد النهضة ومماطلة الجانب الإثيوبي في العودة لتلك المفاوضات ، بعد توقيع قائد الانقلاب السيسي علي اتفاقية السد دون دراسة أضرار الاتفاقية علي حصة مصر من مياه النيل.

 

 

*العليا للانتخابات” تمنع الصحفيين والاعلامين من الدخول لتغطية نتائج المرحلة الاول

سادت حالة من الغضب بين الصحفيين والاعلامين المعنيين بتغطية اللجنة العليا للانتخابات البرلمانية، بسبب قيام موظفى الهيئة العامة للاستعلامات بمنعهم من الدخول، بدعوى تجهيز قاعة المؤتمر الذى من المقرر أن تعقده اللجنة العليا للانتخابات، مساء اليوم، لاعلان نتائج المرحلة الاولى من الانتخابات البرلمانية التى اجريت فى 14

محافظة

وقد اعترض الصحفيين ومندوبى وسائل الاعلام والقنوات الفضائية على معاملتهم بهذا الأسلوب غير اللائق، حيث انتظر الجمبع لأكثر من ساعتين أمام باب الهيئة العامة للاستعلامات، جالسين على الرصيف فى انتظار السماح لهم بالدخول لتغطية المؤتمر.

وأثار غضب الصحفيين ومندوبى وسائل الاعلام السماح للتليفزيون المصرى فقط بالدخول.

يذكر أن اللجنة العليا أمس ابلغت الصحفيين بالتواجد بمقر اللجنة العليا للانتخابات فى تمام الثالثة عصرا، وذلك لتغطية إعلان نتائج المرحلة الاولى من الانتخابات البرلمانية.

 

 

*إخلاء سبيل الطالبة سارة مشعل بكفالة 5 آلاف جنيه

قررت نيابة الانقلاب إخلاء سبيل الطالبة سارة مشعل بكفالة 5 آلاف جنيه من مقر حجزها بقسم ثان الزقازيق.
وكان في وقت سابق رفضت محكمة استئناف الزقازيق الاستئناف المقدم على حبس سارة مشعل الطالبة بالفرقة الثالثة بكلية الآداب جامعة الزقازيق، وقررت استمرار حبسها 15 يوما على خلفية تهم ملفقة لرفضها خلع النقاب أمام أفراد الأمن على باب كلية الآداب بجامعة الزقازيق.
وكان والد سارة قد كشف عن مفاجأة، وذكر أن محضر داخلية الانقلاب المقدم للنيابة والذي تم احتجازها على خلفيته وحبسها 15 يوماً زعم أنها طالبها بـ”الدراسات الإسلامية ” وجاءت لجامعة الزقازيق لعمل مظاهرات وإثارة الشغب بين الطلاب والطالبات.
واستنكر والد الطالبة تلفيق النيابة والداخلية للمحضر على خلفية رفض نجلته الكشف عن وجهها، ورفع نقابها أمام أفراد الأمن، مطالبا بالإفراج الفوري عنها، ومحاكمة المتورطين في هذه الجريمة.
واعتقلت سارة من أمام بوابة آداب جامعة الزقازيق، لرفضها خلع نقابها أمام الأمن، ومطالبتها بسيدة لتفتيشها، ليتم إحالتها إلى الأمن الإداري ثم لقسم ثان الزقازيق، ثم تم عرضها على النيابة، التي أصدرت بحقها قرار بالحبس 15 يومًا، على ذمة قضية ملفقة بزعم حيازة منشورات.

 

*شاهد.. برهامي يعترف: قنوات الإخوان لها تأثير كبير على الشباب

في سياق تبريره للخسارة الفادحة التي مُني بها حزب النور والدعوة السلفية في انتخاباتبرلمان الدم، أرجع ياسر برهامي، نائب مسئول الدعوة السلفية، ذلك إلى تأثير قنوات الإخوان على شباب السلفيين فقاطعوا الانتخابات.

وفي مداخلة هاتفية على فضائية المحور اليوم الأربعاء، اعترف برهامي أيضًا بعجزه عن إقناع أولاده بالمشاركة في الانتخابات؛ منتقدًا كل القنوات والفضائيات واتهمها بتشويه حزب النور، وعدم التعامل بإنصاف معه، حسب قوله.

https://www.youtube.com/watch?v=ZnCgo46B-dw

*صلاحيات على “مزاج” السيسي.. أولى خدمات “برلمان الدم

ربما تكون أول القضايا التي يبت فيهابرلمان الدم، الذي وصل قطاره محطته الأخيرة في الانتخابات، وبعد أداء أعضائه المشكلين من الفلول وخونة الوطن وتجار الفساد يمين الغموس الكاذبة، “هل الورنيش البُني ينفع مع البيادة السوداء؟ وهل الرباط الأسود ينفع مع البيادة البُني؟!.

البعض بات يتساءل عن السرّ وراء عدم لجوء الإعلام بفجره وسفالته إلى قلب الحقائق، بأن يجعل نسب التصويت عالية مثل ما فعل أيام انتخابات الرئاسة، وبرأي مراقبين ذلك مقصود.. وسيصب في مصلحة الانقلاب؛ لأن الشعب الذي بين قوسين “انتخب السيسي بنسبة كبيرة”، على حد كذب الإعلام وقتها، هو نفسه الذي رفض أن ينزل إلى انتخابات مجلس الشعب، لأنه لا يرى أحدا جدير بالانتخاب،  ولا قوائم جديرة بالتصويت لها، ولا حزب جدير أن يتعب ويغبر القدمين من أجله، ما يعنى بحسب رسالة إعلام الانقلاب أن الشعب ” ليس راضياً عن النخب والقوى السياسية“.

وبرأي كثير من المراقبين أن ذلك يعني أن السيسي سيحتج بضعف التصويت في أنه لا يجوز لمجلس شعب ضعيف وغير شعبي أن يغلّ من يد قائد الانقلاب، الذي تولى الرئاسة بنسبة 99.9%، أو يراجع قراراته وقوانينه ونزواته ورغباته!

إذن الرسالة التي سوف يصدرها إعلام الانقلاب، سوف تقول إن ضعف التصويت رسالة من الشعب للقائد الشعبي والزعيم الأوحد بأن يتخطى مجلس الشعب، وأن يعدل من الدستور الذي يغل يده، وان ينال من الصلاحيات ما يشاء، أو كما قال أحد المأجورين على قناة النهار :” ما ينفعش برلمان منتخب بأغلبية كسيحة يتحكم في رئيس منتخب بأغلبية كاسحة“.

إذن لم ولن يحتاج السيسي إلى برلمان، وعندما تم الضغط عليه دوليا لاستكمال “سي في” الانقلاب، أتى ببرلمان شعبيته مشوهة، حتى يظل ضعيفا أمامه ومنطقيا أن يلعب دور خيال المآتة، وكله بأمر الشعب المصري العظيم.

وهذا ما أكدته صحيفة “واشنطن بوستالأميركية، بأن البرلمان المقبل سيكون مجرد ختم مطاطي لتمرير القوانين التي تريدها حكومة الانقلاب.

وقالت الصحيفة، إنه عندما تمت الإطاحة بالرئيس محمد مرسي في يوليو 2013، كانت هناك آمال كبيرة لبعض المراقبين في وجود برلمان جديد ، لكن المستقبل الباهت له جذور في تاريخ الدولة المعقد و بغض النظر عن نتائج السباقات الفردية فإن البرلمان القادم سيكون بمثابة ختم مطاطي في يد حاكم البلاد، و يبدو أن النظام البرلماني المصري قد بني من أجل إبطال دور البرلمان المصري.

وتتوقع الصحيفة أن تسفر الانتخابات عن مجموعة متنافرة من السياسيين الذين يسعون إلى الوجاهة، موضحة “ليس هناك معارضة حقيقية بعد تهميش الإسلاميين الأكثر تأثيرًا لصالح الأفراد الذين يفتقدون الانتماء الفكري الواضح“.

وأشارت الصحيفة إلى حزمة القوانين التي أصدرها عبد الفتاح السيسي بمراسيم رئاسية التي بلغت 200 قانون بعض منها يتناول قضايا حساسة ولن يكون هناك وقت متاح للنواب لقراءة ما سيوافقون عليه.

ولفتت الصحيفة إلى أن سيف القضاء سيكون مسلطا على رقبة البرلمان القادم؛ إذ إنه من صلاحية المحكمة الدستورية إلغاء القانون الذي انتخب على أساسه البرلمان ومن ثم حل البرلمان.

 

 

*ارتفاع أسعار الخضراوات 30% بالسوق المحلية

شهدت أسعار الخضراوات بالسوق المحلية المصرية ارتفاعًا بنسبة 30% خلال الأسبوع الجاري مقارنة بالفترة الماضية.

ووصل سعر الطماطم إلى 8 جنيهات مقابل 5 جنيهات، والفلفل والبطاطس إلى 4 جنيهات، في حين وصل سعر الخيار إلى 3.5 جنيهات والبامية 10جنيهات.

وقال يحيى السني، رئيس شعبة الخضر باتحاد الغرف التجارية، في تصريحات صحفية، إن ارتفاع الأسعار وراءه تكالب المواطنين على الشراء خاصة مع التراجع النسبي في الأسعار خلال الأسبوعين الماضيين مما أدى لارتفاع السعر بالتزامن مع نقص المعروض.

وأضاف أن الموجة الحارة التى ضربت البلاد أثرت سلبًا على المحاصيل خاصة في الصعيد والكميات الموردة، مشيرا إلى أن حجم التوريد تراجع بنحو 50% مقارنة بالستة أشهر الماضية.

 

 

*إستغاثة من أسرة المعتقل “أنس القاضي

تلقى المركز العربي الافريقي للحريات و حقوق الإنسان صباح اليوم إستغاثة من أسرة المعتقل “أنس القاضي” 37 عام، مدير عام إحدى شركات السياحة و المعتقل بسجن برج العرب غرب الإسكندرية تفيد بتدهور حالته الصحية و تعرضه لنوبات مغص كلوي شديد متكررة و تعنت إدارة السجن في نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج رغم تدهور حالته الصحية.
هذا و تحمل الأسرة المسئولية الكاملة عن سلامة المعتقل “أنس القاضي“ لمأمور سجن برج العرب و ضباط مباحث السجن لتعنتهم في نقل المعتقل إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.
هذا و يناشد المركز كل من النائب العام و المجلس القومي لحقوق الإنسان بالقيام بدورهم الأساسي في الحفاظ على أبسط حقوق المعتقلين و السجناء في العيش الكريم داخل السجون و مقار الإحتجاز الشرطية طبقا للمادة 42من الدستور و التي تنص على ” كل مواطن يقبض عليه أو يحبس أو تقيد حريته بأي قيد تجب معاملته بما يحفظ عليه كرامة الإنسان ولا يجوز إيذاؤه بدنيا أو معنويا“.
جدير بالذكر أن سجن برج العرب بالإسكندرية شهد منذ عدة أيام حالة وفاة للمعتقل السياسي “أنور العزومي “نتيجة الإهمال الطبي المتعمد من قبل ضباط مباحث السجن أيضا.

 

*الدولار يشعل أسعار الحبوب الغذائية

بدأت الآثار السلبية لارتفاع الدولار داخل السوق المحلي في الظهور على كافة أسعار الحبوب الغذائية المستوردة من الخارج، لترفع أسعارها خلال أسبوع واحد فقط لـ 15% مقارنة بالأسبوع الماضي

وأبقى البنك المركزى المصرى على سعر صرف الجنيه أمام الدولار فى المزاد الدورى الذى نظّمه، أمس الثلاثاء، عند مستوى 7.93 جنيه للدولار ، كما استقرت الأسعار بالبنوك أيضا عن نفس مستويات أمس المقدرة بـ 8.03 جنيه للدولار، وعرض البنك المركزي في عطائه اليوم رقم 424 نحو 40 مليون دولار, وباع منها 37 مليون دولار بسعر 7.93 جنيه.

وبحسب شعبة الحبوب اتحاد الغرف التجارية، فإن أسعار العدس ارتفعت ليسجل الطن حوالي 11.5 ألف جنيه مقابل 10 آلاف جنيه وبينما سجل الفول 4500 جنيه للطن، بارتفاع قدره 10%.

وتوقع عاملون بتجارة الحبوب استمرار القفزة الجنونية لأسعار الحبوب الغذائية على مدار الفترة المقبلة، وبمجرد دخول فصل الشتاء الذي يرتفع معدل استهلاك المواطنين، مؤكدين أن الأسعار ستصل الزيادة بها لأكثر من 30%.

وقال طارق حسنين، رئيس غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات: إن أزمة الدولار داخل السوق المحلي هي السبب الأساسي وراء ارتفاع الأسعار خاصة في ظل عجز البنك المكزى عن توفير الإعتمادات المالية.

وأضاف  أن الموانى تشهد تكدسًا بالبضائع القادمة من الخارج والتى اقتربت معظمها من التلف نتيجة لتعرضها للموجات البرد بالإضافة لسوء التخزين.

وأكد أن الدولار وارتفاع سعره في الفترة الحالية تمكن وراء زيادة سعر الحبوب داخل الأسواق من المتوقع حدوث قفزة في السعر على المدى القريب بمجرد دخول فترة الشتاء وزيادة معدل استهلاك المواطنين من هذه المنتجات.

ومن جانبه، قال الباشا إدريس رئيس شعبة البقوليات باتحاد الغرف التجارية، إن التجار في الفترة الحالية مازالوا ينتظرون ما يحدث خلال الفترة المقبلة من ارتفاعات في أسعار المنتجات بالخارج أم سيبقي الوضع على ما هو عليه، مشيرًا إلى أن أى تحرك في اﻷسعار الخارجية ينعكس بالسلب على السوق المحلي.

وأوضح أن أزمة الدولار المتوحشة في السوق المحلي هي من تقف خلف كل هذه الزيادات غير المبررة في ظل عجز المستوردين عن توفير العملة الأجنبية للتخليص البضائع المتكرسة في المواني، فضلا عن نقص المعروض داخل الأسواق.

وأشار إلى أن الارتفاع المطرد فى أسعار الحبوب خاصة للفول يجعلنا نستورد 70% من المنتج مما يؤثر سلبًا على موازنة الدولة، لأنه سيكلف ميزان المدفوعات المزيد من المليارات، خاصة أن هذه السلع من السلع الاستراتيجية التى لا يمكن الاستغناء عنها فى ظل تراجع معدلات الإنتاج المحلي منهما.

وبدوره، أكد عمرو عصفور النائب الأول لشعبة المواد الغذائية باتحاد الغرف التجارية، أن الأسعار تشهد ارتفاعًا في الوقت الراهن بسبب الاعتماد بشكل كبير علي الاستيراد من الخارج خاصة أن مصر تستورد أكثر من 65% من استهلاك البقوليات .

وأضاف: أن التجار يستوردون الفول من الخارج، خاصة من دول انجلترا وفرنسا وكندا، مشيرًا إلي أن تلك النسبة كبيرة للغاية، ويتحكم بها الأسعار الحالية للصرف الدولار أمام الجنيه المصري، حيث إن أي تغير في الصرف ينعكس بالسلب علي الأسعار بالسوق المحلي.

وأوضح أن استهلاك مصر من العدس يصل إلى 75%، وكل هذه النسبة يتم استيرادها من تركيا وكندا، حيث إن مصر في فترة من الزمن كانت تنتج كميات كبيرة من الحبوب الغذائية كالعدس والفاصوليا وغيرها، إلا أن ضعف انتاجية الأرض حال دون ذلك في الوقت الراهن.

 

*حزب النور “العميل” الذي قرر أن يتنحى

مثل أجواء يونيو حزيران ونكسة “الجنرال” جمال عبد الناصر، خرج جنرالات حزب النور أصحاب نكسة 30 يونيو المجيدة، مطأطئ الرأس مقطبي الجبين، تعلو وجههم غبرة وترهقهم قترة، يقولون للشعب الذي اغتالوا ثورته وبنبرة الوداع :” لقد قررنا أن نتنحى عن أي عمل حزبي.. وأن نعود إلى صفوف الجماهير.. الذين خنّاهم.. حفاظًا على الدعوة“!.

لم يترك مظهر شاهين”، إمام وخطيب مسجد عمر مكرم، المؤيد للانقلاب، الفرصة للتشفي في أمنجية الدعوة السلفية بالإسكندرية، فقال عن “صفر” مونديال برلمان الدم الذي خرج به مخيون ورفاقه: “الشعب رفضهم وهم عرفوا حجمهم الطبيعي”، على حد تعبيره.

وأضاف شاهين: “الآن أدرك السلفيون أن الشعب رفضهم وأن الاستمرار يعني الانتحار الحزبي فلذلك سينسحبون قبل أن يكمل الشعب عملية تصفيتهم سياسيا عبر الصناديق“.

وأكد إمام مسجد عمر مكرم، أن السلفيون الآن بين خيارين: “إما أن يكونوا أصحاب الحزب الميت أو أن يصيروا أصحاب الحزب المنسحب، فهم كمن يختار بين الموت أو الانسحاب، أتمني أن يختاروا الأولي لكني أعتقد أنهم سيختارون الثانية“.

فيما تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بمصر مقطعا صوتيا، منسوبًا لياسر برهامي نائب رئيس الدعوة السلفية، المؤيد للانقلاب العسكري، ينعي فيه ما سماه “تقاعس الكثيرين عن المشاركة من حزب النور“.

وبرأي البعض فإن الحزب يتجرع الآن ما حدث في 30 يونيه و3 يوليو، بل هو مع من صنع الأحداث وقتها وليس أدل على ذلك من تصريح شعبان عبد العليم عضو الهيئة العليا للحزب والذي صرح بأن “من يقول إن حزب النور لم يشارك في الإعداد للثورة – يقصد 30 يونيه – فهو لا يعرف شيئًا عن الثورات لأن حزب النور كان أحد المحركين في المشهد السياسي في الستة شهور الأخيرة – يقصد قبل 30 يونيه ، فقدم مبادرة وقدم تحذير من الأخونة وحرك الرأي العام فهذا دوره، أما من يتكلم عن خروج الناس في الشارع فهذا لا يفهم شيء في الثورات“.

استقالة مخيون

من جهته قال محمود نفادي، رئيس شعبة المحررين البرلمانيين بنقابة الصحفيين، إن رئيس حزب النور يونس مخيون يدرس الاستقالة بسبب النتائج الهزيلة للحزب في المرحلة الأولى من انتخابات برلمان “الدم“.

وتعليقا علي فشل حزب النور في تحقيق أي نتائج تذكر في انتخابات برلمان الدم حتى في معقله الأساسي محافظة الإسكندرية، دشن نشطاء هاشتاج #الحفله_ع_حزب_النور و نرصد لكم بعضا من التغريدات :

يقول الناشط أحمد حلمي:” إذا كان حزب النور في الإسكندرية وهى معقله سقط سقوط مدوى ولم يبقى له في المنافسة إلا ثلاثة .. فقد فضح عدم قدرته على الحشد #الحفله_ع_حزب_النور“.

بينما تقول الناشطة “أسماء”:” #الحفله_ع_حزب_النور حزب الزور هو محلل السيسي يساعده في تجميل صورة اغتصابه للوطن وللمصريين“.

ويقول الناشط “احمد عباس” :” #الحفله_ع_حزب_النور، كنت اعلم ان اختلافنا رحمة وليس انتقاصا ،حتى رأيت حزب الزور فعرفت معنى البيض” لا بتتفرد في الفينو ولا بتخلا من الزفارة”.

أما “أبو عزام الأنصاري” فعلق يقول:” من يهن الله فما له من مكرم  #الحفله_ع_حزب_النور“.

أما السيد جاد فيقول:” #الحفله_ع_حزب_النور، لـ كل فرعون هامانه ، لـ كل طاغية فقيه جور ، كـ فقهاء حزب الزور، يُحق الباطل و يُزهق الحق..”.

أما “أيقونة الثورة” فكتبت تقول:” تعليقك على فضيحة حزب الزور!!وهل تظن ان دوره القذر قد انتهى؟؟#الحفله_ع_حزب_النور“.

وأخيرا قال الناشط “زكي بشكها” :” محدش شاف برهامي يا جدعان، اصله كان بيقول احنا اكبر حزب ف مااااسر، #الحفله_ع_حزب_النور“.

وجهه الناشط الحقوقى “هيثم أبوخليل” فى تغريدة له عبر موقع النواصل الأجتماعى تويتر” رساله الى حزب النور بعد الخصارة الفادحه التى لحقت به فى انتخابات البرلمان 2015 قائلا: كلمة في أذن عصابة حزب النور: من يهن…يسهل الهوان عليه ..!

باى باى يا كوتش

شن الإعلامي معتز الدمرداش،المؤيد للانقلاب العسكري، هجومًا حادًا على حزب النور، وقال في حساب منسوب له بموقع التواصل الاجتماعى «تويتر»: «لحزب النور باى باى يا كوتش الشماتة حلال فيهم مبروك في حب مصر».

فيما قال الدكتور محمد الجوادي في تغريدة له عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” موجهة رسالة إلى الإعلاميين المحسوبين على الانقلاب العسكري في مصر قائلاً: أقول لإعلاميي الانقلاب: حاولوا القفز قبل الغرق.. ولا تكونوا كحزب النور“.

 

*صحفيو المصري اليوم يحررون محضرًا ضد مؤسس الجريدة لمنعهم من الدخول

قام عدد من الصحفيين بجريدة “المصري اليوم” ممن تم إيقافهم، بتحرير محضر بقسم شرطة السيدة زينب رقم 7187 إداري، ضد رجل الأعمال صلاح دياب، مؤسس جريدة المصري اليوم، وذلك بعد منعهم من دخول الجريدة.

فيما تقدم عدد من الصحفيين، بمذكرة إلى نقابة الصحفيين، طالبوا فيها بسرعة تدخل مجلسها للحفاظ على حقوق الزملاء، طبقا للقانون، وأيضا طبقا للتفويض الذي منحه صحفيو المؤسسة للنقابة، بالتفاوض باسمهم مع الإدارة في الأزمة القائمة، والتي بدأت قبل نحو شهر.

 

 

*حزب “النور” يحصد “صفرا” في الانتخابات و يبحث الإنسحاب من الحياة السياسية

أخفق حزب “النور”، صاحب التوجه السلفي، في الفوز بأي مقعد، في المرحلة الأولى للانتخابات البرلمانية المصرية، التي تعلن نتائجها رسميا الأربعاء أو الخميس، فيما يخوض ما بين 22 إلى 25 مرشحا للحزب جولة الإعادة، وسط توقعات باتجاهه إلى خسارة ساحقة، حتى إن مرشحيه الراسبين على المقاعد الفردية جاءوا في ترتيب متأخر، نتيجة الأرقام المتدنية التي حصلوا عليها.

وحتى مساء الثلاثاء، لم يعلن الحزب فوز أي مرشح له في أي دائرة، ضمن محافظات المرحلة الأولى (14 محافظة)، كما لم يُعلن فوز قائمة الحزب في أي محافظة، بل مني مرشحوه بهزيمة غير مسبوقة، حتى في معاقل الحزب ذاته، سواء الإسكندرية أو مرسي مطروح، فضلا عن أنه خرج “صفر اليدين”، بلا إعادة، في خمس محافظات هي (سوهاج، وأسوان، والأقصر، والمنيا، والجيزة).

ولم يعقد الحزب أي مؤتمر صحفي يوضح فيه نتائجه في الانتخابات حتى الآن، كما أنه لم يقدم أي احتجاجات أو طعون على الانتخابات، ولم يشك حتى من أي تزوير أو تلاعب في النتائج.

وقال مراقبون إن خسارة “النور” تحمل دلالات كثيرة، أبرزها أن الحزب سقط سقوطا مروعا في الشارع المصري، بعد أن خسر “السقط واللقط”، جراء تأييده الانقلاب العسكري، إذ فقد سمعته، وشعبيته، حتى لم يعد يصلح ذراعا لأحد، لا لرئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، ولا للسعودية التي كانت بعض دوائرها الدينية تتعاطف معه.

وكان قادة الحزب يعلقون آمالا كبيرة على أن يحقق في هذه الانتخابات النتيجة ذاتها التي حققها في انتخابات 2011/ 2012، عندما تمكن الحزب من إحراز نسبة 22.4 في المئة، وحصل على 112 مقعدا، عبارة عن 90 مقعدا عن القوائم، و20 مقعدا فرديا، ليحل ثانيا في الانتخابات بعد حزب “الحرية والعدالة”، ووصيفا له، بعد أن أحرز الأخير نسبة 43 في المئة من أصوات المصريين، بعدد مقاعد 222 مقعدا، 115 منها قوائم، و107 مقاعد فردية.

وقال رئيس شعبة المحررين البرلمانيين في نقابة الصحفيين، في برنامج “مصر تنتخب” عبر فضائية “سي. بي سي. إكسترا”، مساء الثلاثاء، إن نتائج الانتخابات تؤكد خسارة حزب “النور” جميع المقاعد باستثناء 22 مقعدا فقط سيخوض جولة الإعادة.

لكن مساعد رئيس حزب النور، أحمد خليل، قال في تصريحات صحفية إن الحزب سيخوض جولة الإعادة على 24 مقعدا في محافظات المرحلة الأولى، مشيرا إلى أن هذا العدد هو العدد شبه النهائي من الغرفة المركزية للحزب.

لكن عددا من أعضاء الهيئة العليا للحزب، أبدوا سخطهم من تلك النتائج، وتوجهوا برسالة إلى الهيئة العليا للحزب، طالبوا فيها بالانسحاب من خوض المرحلة الثانية للانتخابات.

وقالوا في رسالتهم: “نظرا للمناخ غير الصحي الذي لا يسمح بالمنافسة الشريفة نرجو التكرم بتسجيل موقف تاريخي سياسي بإعلان الانسحاب من العملية الانتخابية لقائمة القاهرة والدلتا (مرحلة ثانية)، نظرا لتقاعس اللجنة العليا للانتخابات عن الوفاء بالتزاماتها نحو تفعيل القانون ضد الإعلام الذي أفسد البيئة الانتخابية عبر تشويه ممنهج ومنظم لحزب شرعي ودعوة معلنة وتحريض مباشر للناخبين عبر قنوات تلفزيونية لعدم اختيار قائمة حزب النور”، بحسب الرسالة.

يُذكر أن حزب “النور” خسر معركة القائمة في قطاع غرب الدلتا الممثلة بـ15 مقعدا أمام قائمة “في حب مصر”، الموالية للسيسي، التي اكتسحت أيضا قطاع الصعيد الممثل بـ45 مقعدا.

وخسر “النور” غالبية المقاعد الفردية، حتى في معاقل “الدعوة السلفية” في الإسكندرية والبحيرة ومرسى مطروح وعدد من محافظات الوجه القبلي.

ولم تفلح جهود الحزب في الإسكندرية، التي علق عليها أكبر آماله، سوى في تمكين أربعة مرشحين له من خوض جولة الإعادة، وهم: “أحمد الشريف وأحمد خليل في العامرية، وزارع منيسي في برج العرب، وعبد الحليم محروس في المنتزه أول

وتضم قائمة “غرب الدلتا”، التي خسرها الحزب، أهم رموزه وقياداته، وهم (نائب رئيسه أشرف ثابت، ومساعد رئيسه طلعت مرزوق)، وقادته: (محمد إبراهيم منصور، ونادر بكار وزوجته).

ووصفت صحف مصرية تراجع النور” في السباق البرلماني، الثلاثاء، بأنه “نتيجة صادمة”، مشيرة إلى أن “المشهد كان خاليا له تماما من خصمه الأقوى في التيار الإسلامي”، (الإخوان)، وبعد اعتقاد بأنه سينفرد بالقاعدة الجماهيرية العريضة لهم، “فوجئ الحزب بعزوف قطاع عريض من مناصريه عن انتخابه، وليس التيار الإسلامي فحسب“.

وأشارت الصحف إلى أن خسارة الحزب للقاعدة السلفية العريضة، التي تضامنت مع الإخوان، تأتي في مقدمة العوامل التي أدت إلى خسارته، (الجماعة الإسلامية، والجبهة السلفية، والأحزاب السلفية: الوطن والأصالة والفضيلة، إضافة إلى دخوله في صراع محتدم مع مشايخ التيار السلفي، الذين تضامنوا مع “الإخوان”، وأخذوا وراءهم قاعدة جماهيرية كبيرة، متضامنة مع اعتصامي رابعة العدوية ونهضة مصر، الذي لم يبال به قادة “النور”، وفق الصحيفة.

الحزب يقر بالنتيجة ضمنيا

اعترف رئيس الحزب، يونس مخيون، بالنتيجة ضمنيا. وقال خلال اتصال هاتفي بفضائية “الحياة”: “الإعلام كان يعمل على تخويف المواطنين من الحزب”، مضيفا أن الحزب شارك في كل استحقاقات خارطة الطريق، مضيفا: “كنا نتمنى أن تتم الانتخابات في جو من الحياد التامة على خلاف ما عشناه“.

ووجه المتحدث باسم الحزب، صلاح عبد المعبود، رسالة إلى أعضائه، بعد ظهور المؤشرات الأولية للنتائج، وقال على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “يا شباب النور.. لا تنزعجوا، فالله عنده الخير، لا تدري لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا.. حزب النور وضوح، وطموح“.

أما عضو المجلس الرئاسي للحزب، أحمد خليل خير الله، فأرجع خسارة حزبه في “قائمة غرب الدلتا”، إلى ما وصفه بشراء أصوات الناخبين، قائلا: “شراء الأصوات كان على مرأى ومسمع من الجميع”، مضيفا: “لا يوجد حزب في مصر له شعبية، ولم يحصل أي حزب على نجاح مرشحيه من الجولة الأولى“.

هجوم رئيس قائمة السيسي

في المقابل، قال المقرر العام لقائمة “في حب مصر”، اللواء سامح سيف اليزل، إن غرفة العمليات الرئيسية لقائمته أكدت فوز قطاع غرب الدلتا بنسبة 58 في المئة من إجمالي الأصوات الصحيحة، بالإضافة إلى فوز القائمة في قطاع الصعيد، بنسبة 54.5 في المئة، مؤكدا أن القائمة الآن حصدت 75 مقعدا، لأنه لا توجد منافسة بقطاع شرق الدلتا لعدم نزول قوائم أخرى للانتخابات في القطاع.

ووجه “سيف اليزل” -في تصريحات صحفية مساء الثلاثاء- رسالة شديدة اللهجة، إلى حزب النور، متناسيا أنه شريك في الانقلاب، قال له فيها إن “الشعب يرفض برلمانات قندهار، والوعي السياسي الذي وصل إليه الرأي العام المصري وضعكم في حجمكم الحقيقي، وأنهى الأسطورة الزائفة الزاعمة سيطرتكم على عدد من دوائر غرب الدلتا”، وفق قوله.

وقال الأمين العام لائتلاف “دعم صندوق تحيا مصر” في بيان أصدره الثلاثاء، إن الشعب المصري لقن حزب النور درسا لن ينساه، وأنهم أعادوه إلى حجمه الذي يستحقه، على الرغم من ارتكابه للعديد من المخالفات الانتخابية من تقديم رشاوى للناخبين، والنقل الجماعي لهم وتوجيههم خارج اللجان وخرق الصمت الانتخابي، واستغلال الأطفال في الدعاية لمرشحيهم.

وتوقع محمود أن يتطاول حزب النور على مؤسسات الدولة خلال الفترة المقبلة لتبرير خسارته المدوية، “منتهجا الأساليب ذاتها التي تتبعها جماعة الإخوان”، على حد قوله.

وتأسس حزب “النور” في عام 2011، عقب ثورة 25 يناير، كأثر من آثارها، وأعلن قبيل مظاهرات 30 حزيران/ يونيو 2013 أن شرعية الرئيس محمد مرسي “خط أحمر”، ودعا لاستكمال مدته الرئاسية.

لكنه تراجع لاحقا عن موقفه، ووجه دعوة للرئيس مرسي يوم 2 تموز/ يوليو 2013 إلى إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، وأيد “خارطة الطريق” التي أعلنها السيسي، وقام بمقتضاها بعزل مرسي بالقوة المسلحة من منصبه.

وشارك حزب “النور” بنائب رئيسه، بسام الزرقا، ممثلا له في لجنة “الخمسين” المعينة من قبل العسكر في وضع دستور جديد، بدعوى تعديل دستور 2012 ، الذي تم تعطيله بناء على “خارطة الطريق”، على الرغم من أن الحزب كان قد أسهم فيه بنصيب وافر.

 

*نبذة عن “طارق عامر” محافظ البنك المركزى الجديد

اصدر رئيس الانقلاب اليوم قرارا جمهوريا جديد بتعيين الدكتور ” طارق عامرمحافظا جديدا للبنك المركزى خلفا لـ” هشام رامز” فتعرف على نبذة عنه:

طارق حسن عامر، رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري والنائب السابق لمحافظ للبنك المركزي المصري. ونائب رئيس المصرف العربي الدولي المملوك من حكومات عربية أبرزها مصر وليبيا والإمارات وسلطنة عمان.

 

الحياة العملية

عمل طارق عامر نائب لمحافظ البنك المركزي المصري ورئيس لجنة السياسة النقدية بالمركزى. يشغل منصب رئيس مجلس ادارة البنك الأهلي المصري من عام 2008.

وعمل عامر من قبل في بنك أوف أمريكا وسيتي بنك بالخارج، ثم عاد إلى القاهرة ليتولى منصب نائب رئيس بنك مصر قبل العمل في المركزى، ويرى مصرفيون أن رئاسة عامر للبنك الأهلي يتعارض مع منصبه في المركزى ولجنة السياسة النقدية.

ولعب عامر دورا مهما في تطبيق عمليات الاصلاح بالجهاز المصرفي وكان له دور هام بالتعاون مع محافظ البنك المركزى الدكتور فاروق العقدة في تطبيق آلية التعاون بين المركزى المصرى والبنوك الاوربية.

فساد داخل البنك الأهلي

في أغسطس، 2010، تأجل اجتماع اللجنة الاقتصادية بمجلس الشعب الذي كان مقررًا برئاسة النائب الدكتور مصطفى السعيد، بعد أن رفض النائب الدكتور جمال زهران مناقشة طلب إحاطة عاجل موجه إلى الدكتور أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء عن فساد مزعوم داخل البنك الأهلي، في ظل غياب الأخير. وقال زهران: “أربأ بنفسي والبرلمان مناقشة هذا الملف في ظل تجاهل حضور رئيس مجلس الوزراء أو من ينوبه من الوزراء”، علمًا بأن كان موجهًا الطلب أيضًا إلى الدكتور محمود محيي الدين وزير الاستثمار.

وقال إن طلب الإحاطة تم تأجيل مناقشته على مدار أكثر من 5 شهور بسبب انشغال وسفريات فاروق العقدة محافظ البنك المركزي المتكررة للخارج، وتابع: للأسف هل بعد هذه المدة نناقش هذا الملف الخطير في ظل تجاهل تام من الوزراء ومحافظ البنك المركزي المسئول الأول عن بنوك الدولة.

جاء ذلك في الوقت الذي فشلت فيه محاولات السعيد إقناع زهران مناقشة طلب الإحاطة بعد أن أكد تمسكه بحضور الحكومة، وقال: كيف أناقش هذا الملف في ظل وجود أطراف مدانة قاصدا طارق عامر رئيس البنك الأهلي.

وأضاف: نرفض إهانة اللجنة والمجلس ولن نقبل عمليات الاستهتار بأعضاء البرلمان وقيام كل مسئول بإنابة أحد الأشخاص للرد علينا، وقال: أخشي أن نجد فراشا يتم إنابته للرد علينا، واصفًا الاجتماع بأنه غير قانوني لعدم حضور الوزراء ومحافظ البنك المركزي.

وكان زهران تحدث في طلبه عن العديد من وقائع الفساد وإهدار المال العام داخل البنك الأهلي المصري والعلاقات المتداخلة بين طارق عامر رئيس البنك الأهلي المصري وفاروق العقدة رئيس البنك المركزي المصري.

وقال: من بين هذه الوقائع رئاسة فاروق العقدة لمجلس إدارة البنك الأهلي فرع لندن، وحصوله من خلال هذا الموقع علي مكافآت ضخمة تصل إلى نصف مليون دولار،

 وتساءل: هل يجوز أن يكون محافظ البنك المركزي أن يتقاضى راتبا من رئيس بنك يتبعه، وهل يكون رئيس بنك البنوك المصري معرضا للعزل من الحكومة البريطانية في حال وجود مخالفات في فرع البنك الأهلي بلندن.

ومضى متسائلا: يجوز أن تكون جميع سفريات فاروق العقدة على حساب البنك الأهلي من تذاكر طيران وفنادق خمس نجوم والتمتع بكافة المزايا من بدلات سفر وخلافه، وقال: للأسف المصالح الخاصة هي القاعدة، والأصل بين عامر والعقدة رغم أن الممارسات البنكية العالمية تؤكد أن محافظ البنك المركزي لا يجوز أن يخضع لرئاسة أحد ولا يجوز أن يتقاضى مكافآت تحت أي بند من أي بنك يتبعه مباشرة.

وأكد زهران في طلبه الذي تم تأجيله لحين حضور نظيف أو من ينوبه من الوزراء أن وقائع الفساد متعددة داخل البنك الأهلي، منها على سبيل المثال تعيين غير المختصين وغير الخبراء بمبالغ خرافية تبدأ من 50 ألف جنية شهريا وتصل إلى 250 ألف جنية شهري، في الوقت الذي قام فيه طارق عامر رئيس البنك الأهلي بتجنيب الخبراء من أجل تعيين المعارف وأصحاب الخطوة والنفوذ من المجتمع.

ودلل على ذلك بحصول عمر بكير 34 سنة على 60 ألف جنيه شهريا (مدير إدارة بقطاع المخاطر) ونجلاء قناوي موظفه في الأدوية عينت بمكافأة وراتب يصل إلى 220 ألف جنيه شهريا خريجة بيطري، وهشام عكاشة نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي خريج آداب قسم إنجليزي وخبرة مصرفية 4 سنوات يصل راتبه 200 ألف جنيه في الشهر.

إضافة إلى عمرو حفظي من جمعية “جيل المستقبل” 31 عامًا براتب شهري 35 ألف جنيه مدير تدقيق بدون خبرة مصرفية، ومحمد إكرام في منصب رئيس المتابعة الائتمانية بمرتب 80 ألف جنيه، وأحمد المصري رئيس القسم الائتمان بمبلغ ضخم، واعتبر الأسماء المذكورة نماذج لإهدار المال العام سواء من أموال البنك الأهلي أو صندوق دعم البنوك تحت إشراف فاروق العقدة محافظ البنك المركزي.

وأشار إلى قيام عامر بشراء أسطول سيارات تم توزيعها على الموظفين الجدد تتراوح السيارة الواحدة ما بين 500 إلى 750 ألف جنيه، في حين تعدت قيمة سيارته المليون جنيه، كما انضم لأسطول السيارات الحالي 50 سيارة أخرى بالإضافة إلى 104 سيارة تويوتا تستخدم جميعها استخدام شخصي في ظل إصدار تراخيص ملاكي لها.

 

دخله الشهري

ويصل راتب طارق عامر شهريا إلى 5 ملايين جنية شهريا رغم أنه بنك حكومي، وأوضح أن هذا المبلغ يأتي من خلال مصادر متعددة منها نصف مليون دولار من عضويته بشركة فنادق تابعة لبنك آخر 2.75 مليون جنيه، ونصف مليون من شركة استثمارات الأهلي، ونصف مليون من صندوق البنك المركزي لدعم الأجور والتعويض بين المرتب الحكومي والمرتب المفترض تقاضيه دون لائحة لتنظيم ذلك.

 

الحياة الشخصية

طارق حسن عامر هو ابن شقيق عبد الحكيم عامر.

 

 

 

السيسي قاتل والسجن مليئة بالمظلومين.. الخميس 8 أكتوبر.. فشل الانقلاب وارتفاع الأسعار والمواطن له الله

السيسي والغباءالسيسي قاتل والسجن مليئة بالمظلومين.. الخميس 8 أكتوبر.. فشل الانقلاب وارتفاع الأسعار والمواطن له الله

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*فشل الانقلاب .. الغرفة التجارية : ارتفاع أسعار اللحوم .. والمواطن له الله !

 تباينت أسعار السلع الغذائية، خلال شهر سبتمبر الماضي، مقارنة بالشهر السابق له، حيث ارتفعت أغلب أسعار أنواع اللحوم، فيما انخفضت أغلب أنواع الأسماك والدواجن. 

وأظهر التقرير الشهري لغرفة القاهرة، ارتفاع سعر كيلو لحم الكندوز الصغير بنحو جنيه ليبلغ 86 جنيهًا في سبتمبر الماضي، مقارنة 85 جنيهًا في أغسطس السابق، فيما سجل ارتفاعًا بنحو 12.5 جنيه بنسبة ارتفاع بلغت 17% على أساس سنوي، كما ارتفع كيلو اللحم الجاموسي الكبير بنحو 50 قرشًا بما يعادل 0.8 في المائة ليبلغ في الشهر الماضي 65.5 جنيه مقارنة بـ65 جنيهًا في الشهر السابق له، كما زاد بنحو 12 جنيهًا مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي والذى بلغ 53.5 جنيه.

وأضاف التقرير، أن لحوم “الضأن” البلدي سجلت ارتفاعًا بنحو جنيه لتبلغ 91 جنيهًا، مقارنة بـ90 جنيهًا في أغسطس الماضي، بنسبة ارتفاع بلغت 1.1 في المائة، فيما زادت بنحو 15.9 في المائة مقارنة بالعام الماضي والتي سجلت فيها نحو 78.5 جنيه للكيلو في نفس الفترة العام الماضي.

وأوضح التقرير استقرار أسعار كيلو اللحم الجملي، خلال سبتمبر الماضي، عند 60 جنيهًا، فيما زادت مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي بنحو 5.3% والتي سجلت فيها 57 جنيهًا للكيلو.

كما استقرت أسعار اللحوم البرازيلي المجمدة، خلال الشهر الماضي، عند مستوى 45 جنيهًا، فيما قفزت بنحو 25% ما يعادل 9 جنيهات مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي الذي سجل 36 جنيهًا، فيما شهدت أسعار اللحوم السوادنية تراجعًا بنحو 1.9% لتبلغ 51 جنيهًا خلال سبتمبر الماضي مقارنة بـ52 جنيهًا خلال أغسطس الماضي، وسجلت ارتفاعًا بنحو 14.6 في المائة خلال نفس الفترة في العام الماضي بما يعادل 6.5 جنيه.

 

 

* وقف إخلاء سبيل قيادات التحالف بعد قبول طعن نيابة الانقلاب

قررت الدائرة 21 جنايات القاهرة الانقلابية قبول طعن نيابة أمن الدولة العليا، على قرارات الدئرة 26 جنايات القاهرة بإخلاء سبيل رئيس حزب العمل، و4 معتقلين آخرين في القضية الملفقة الشهيرة بـ”تحالف دعم الشرعية”، وكذا إخلاء سبيل الداعية محمود شعبان و10 معتقلين آخرين محبوسين احتياطيا على ذمة قضية أخرى ملفقة معروفة باسم “بالجبهة السفيية”.. وقررت تجديد حبس جميع المعتقلين لمدة 45 يوما.

كانت الدئرة 26 جنايات القاهرة الانقلابية قررت إخلاء سبيل الشيخ فوزي السعيد، ورئيس حزب العمل مجدي حسين، ورئيس حزب البناء والتنمية نصر عبد السلام، والقيادي بحزب العمل مجدي قرقر، وأمين عام الحزب الاسلامي محمد أبو سمرة، وأحمد عبد العزيز.

كما شمل القرار أيضا الشيخ محمود شعبان، وأشرف عبد المنعم، وهشام مشالي، وخالد غريب، وأحمد مولانا، ومحمد حسان، وأحمد صفوت، وسعد حجاج، ومحمد رمضان، ومحمد محسن، والشيخ ولاء عبد الفتاح. ولفقت النيابة للمعتقلين تهما هزلية بالانضمام لجماعة أُسست لخلاف أحكام القانون، وتعطيل العمل بالدستور والسعي لقلب نظام الحكم، وتأسيس تحالف دعم الشرعية والتحريض على منع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها.

 

* السيسي يجتمع مع رئيس المخابرات وقيادات الجهاز

انتقل عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، صباح اليوم لمقر المخابرات العامة المصرية، حيث كان في استقباله خالد فوزي، رئيس المخابرات العامة وقيادات الجهاز.

وعقد السيسي اجتماعاً مع رئيس الجهاز بحضور قيادات وأعضاء المخابرات العامة، وتمت خلال الاجتماع مناقشة أهم التحديات التي تواجه مصر في المرحلة الحالية والتطورات المختلفة التي تشهدها المنطقة وانعكاساتها على الأمن القومي المصري.

واستمع السيسي إلى عدد من تقديرات الموقف بالنسبة للتعامل الاستراتيجي مع التحديات المختلفة، ووجّه باستمرار العمل باجتهادٍ وتفانٍ لحماية مصر من المخاطر التي تحيق بها.

 

 

* الكنيسة القبطية ببريطانيا تعلن انفصالها عن الكنيسة المصرية

أعلن الأنبا سارافيم أسقف إنجلترا للأقباط الأرثوذكس انفصال الكنيسة القبطية ببريطانيا عن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية المعروفة باسم كنيسة الإسكندرية، حيث كانت كنيسة إنجلترا جزءًا منها وتابعة للبابا تواضروس.

وقال الأنبا سارافيم فى بيان له، إن الكنيسة البريطانية القبطية تأسست عام 1960 ببريطانيا ثم انضمت إلى الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عام 1994 وصارت جزءًا منها ولكن الكنيسة البريطانية ترى حاليًا ضرورة انفصالها والعودة إلى وضعها السابق قبل عام 1994.

واختتم البيان: سنستمر فى صلواتنا من أجلكم، من جانبه، أكد القس بولس حليم المتحدث الرسمى باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية صحة الخبر.

 

 

* شباب المطرية”: قريبا.. مفاجآت ثورية لدحر الانقلاب

أكدت الحركات الشبابية والثورية بعين شمس والمطرية، استمرار حراكهم الثوري حتى القصاص للشهداء وإسقاط الانقلاب العسكري.

وقالت تلك الحركات –في بيان لها–: “استكمالا لمسيرة بدأناها وثورة عقدنا العزم على استمرارها لآخر أنفاسنا تؤكد الحركات الشبابية والثورية بعين شمس والمطرية أنها متمسكة بحق شهداء ثورة يناير الأبرار ومعتقليها الأحرار ومطارديها الأبطال“.
ووجهت رسالة لقادة الانقلاب: “إن الشباب جددوا العهد والميثاق مع ثورتهم المجيدة بالاستمرار والكفاح والنضال حتى تعود الحقوق لأصحابها وتُرد المظالم لأهلها.. وينكسر هذا الانقلاب الدموي”، مؤكدين أن عين شمس والمطرية وربوعها بشبابها الثائر لن تتراجع ولن تموت.. وستظل القلب النابض لثورة الحرية والكرامة“.
ووعد البيان “المقهورين والمظلومين من أهالي الشهداء والمعتقلين والمطاردين بخطوات تصعيدية ومفاجأت ثورية تزلزل عرش الباطل.. وتهز جنباته حتى يحين القصاص“.

 

 

* الطالبة أسماء حمدي.. 636 يومًا في سجن “الأبعدية” ألا لعنة الله على الظالمين

أكملت الطالبة في كلية طب الأسنان بجامعة الأزهر، أسماء حمدي، 636 يومًا من الاعتقال داخل سجون الانقلاب العسكري، حيث تم اعتقالها في 24 ديسمبر الأول 2013.
وكتبت أسماء حمدي رسالة جديدة من سجن “الأبعدية”، قالت فيها “تَبَدُّل آني من الطاقة إلى الوهن العام، وغصَّة ابتلعتها، فصارت تجثم على صدري.. الأمر برمته خداع في خداع.. يعتقلونا من بين أحبابنا، من قلب تفاصيل حياتنا، ثم يزعمون أننا نزلاء.

مأمور السجن يستشيط غضبًا من كلمة سجين، ينفيها دومًا: متقوليش سجينة، اسمها نزيلة.. ما مقدار الانفصام الذي يحياه.. فيصور له أننا في فندق أو قرية سياحية يديرها هو وننزلها نحن”.

وكتبت الطالبة المصرية -في رسالتها- “لم يعدمونا صراحة كما الآخرين، ولكن لفظة الإعدام أصبحت تتكرر يوميا على مدى الأسابيع الأخيرة.. كلها إرهاصات وشائعات في بادئ الأمر، ثم اليوم أعدموا كافة الخطابات الواردة التي لن يعرف حيويتها سوى معتقل أو زائر له”.

وأضافت “زيارة الأمس قرروا انتهاء وقتها بعد خمس عشرة دقيقة فقط، بحجة أن لديهم أعمالا أخرى، وبخدعة سنعوضكم المرة القادمة، وهو ما يعد كذبًا بينًا.. ليس هذا ما يضير، فالسجان قد يكون أي شيء، ولكن الأمر كله في معنى التعويض.. ما الذي يعوض أما وأختا وحبيبا قطعوا مسافة ثلاثمائة كيلومتر، بعد خمسة عشر يوما، ثم لم يتبادلوا معي سوى بضع كلمات لا تسمن ولا تغني من اطمئنان.. ما الذي يعوض وجع قلبي عليهم؟”.
وختمت الطالبة رسالتها “لعن الله أرواحكم، لم تقترحوها علينا ثم تغدرون بنا، مع أنكم في موقف السلطة ويمكنكم منعها تماما؟! أم أنه الطبع الذي يغلب التطبع؟ طبع الغدر والقهر والتجبر.. الخطابات التي هي بمثابة الحياة، تكتمل بها الزيارة المنقوصة، وتكتمل بها إنسانيتي.. إنسانيتي في التواصل مع ذويي، في العيش معهم دقائق ولو حتى على الورق.. حتى مشاركة الورق يبخلون بها علينا، ويحرموننا منها.. هل يصدقون خيبتهم بأنني إرهابية قاتلة تعيث في أرض الله فسادًا وخرابًا؟ أكلمة حق تفعل بهم كل هذا؟ ألا لعنة الله على الظالمين.. ألا لعنة الله على الكافرين”.

 

* الانقلاب يدخل نظام الفترتين للمدارس التجريبية.. بسبب “مفيش”

فى فضيحة جديدة، تكشف عن توقف الانقلاب عن تأسيس مدارس حكومية جديدة، قرر محافظ الانقلاب بالجيزة تطبيق نظام الفترات بالمدارس التجريبية بالمحافظة، بعد رفض وزير مالية عبد الفتاح السيسى توفير أى مخصصات لبناء مدارس تجريبية، أو حتى بناء فصول جديدة بهذه المدارس لمواجهة الزيادة الطبيعية فى أعداد الطلاب.
ويرى مراقبون أن إدخال نظام الفترات للتعليم التجريبى هو شهادة وفاة لهذا النوع من التعليم الحكومى الذى تم استحداثه فى حقبة الثمانيات من القرن الماضى لتوفير تعليم ينافس مدارس اللغات الخاصة، بتكلفة اقتصادية، ويقبل عليه أولياء الأمور من الطبقة المتوسطة، مؤكدين أن القرار فى صالح مدارس اللغات الخاصة، التى سوف يتزايد الإقبال عليها لرفض نسبة كبيرة من أولياء الامور لنظام الفترات الذى لا يطبق إلا فى الدولة النامية والمتخلفة.
وكان عدد كبير  من أولياء أمور المدارس التجريبية قد نظموا وقفة احتجاجية أمام ديوان عام محافظة الجيزة، اليوم الخميس، احتجاجًا على قرار المحافظ بشأن تحويل الدراسة على فترتين “صباحى ومسائى”.

 

* بالأسماء.. السجن 250 عاما على 10 من رافضي الانقلاب بأحداث بولاق الدكرور

قضت محكمة جنايات الجيزة، اليوم الخميس، برئاسة قاضي الإعدامات محمد ناجي شحاتة، بالسجن المؤبد 25 عاما “غيابيًّا” على عشرة من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية الاتهامات التي وُجهت لهم بالتجمهر وحيازة أسلحة نارية والتظاهر في منطقة “بولاق الدكرور“.

 وهم: “خالد أحمد إسماعيل، ومحمد أشرف، وكريم شلبي طه، وأحمد طه السيد، وأحمد علي عبد الحميد، وحسن حسام الدين سعد، ومحمد كمال، ورامي سيد حسنين، وعبد المجيد سيد عبد المجيد، وإمام فؤاد إمام“.

 وكانت نيابة الانقلاب أحالتهم إلى المحاكمة في القضية رقم 1444 لسنة 2014 جنايات بولاق الدكرور، بعد أن زعمت انضمام المتهمين إلى جماعة محظورة، والسعي إلى قلب نظام الحكم، والاعتداء على قوات الشرطة، ومحاولة إشاعة الفوضى في المنطقة، واستهداف مؤسسات الدولة.

 

*”بلومبيرج” تفضح عجز السيسي أمام انخفاض الاحتياطي النقدي

أشارت صحيفة “بلومبيرج” الأمريكية المتخصصة في الشئون الاقتصادية أن الاحتياطي النقدي المصري واصل انخفاضه للشهر الثالث على التوالي، فيما يقف السيسي غير قادر على فعل شيء سوى حث حكومته على تقليل الواردات التي تبلغ 60 مليار دولار سنويا.
ويقول التقرير -الذي أعده أحمد فتيحة، تحت عنوان «انخفاض الاحتياطيات الأجنبية لمِصْر للشهر الثالث على التوالي»-: «انخفض صافي الاحتياطيات الدولية لمِصْر للشهر الثالث على التوالي في سبتمبر لنحو 16.3 مليار دولار، مما يمحو تقريبا المكاسب من المساعدات الخليجية الواردة هذا العام، حيث انخفضت الاحتياطيات حوالي 1.8 مليار دولار من أغسطس، وهو الانخفاض الأكثر هذا العام، وفقا لبيانات البنك المركزي».
ويشير  التقرير إلى أنه «هبطت احتياطيات مِصْر إلى 15.3 مليار دولار في مارس قبل أن تمد دول الخليج مصر بـ6 مليار دولار كمساعدات”.

ويضيف «تخطط مِصْر لبيع سندات دولية هي الثانية من نوعها هذا العام بعد جمع 1.5 مليار دولار في يونيو، وفقا لوزير المالية هاني قدري دوميان»، ويلفت التقرير إلى أن «المستوى الحالي من الاحتياطيات يكفي لتغطية نحو 3 أشهر من قيمة الواردات السلعية للبلاد، وفقا لبيانات جمعتها بلومبيرج”.

ويوضح التقرير أن «عائدات مِصْر من العملات الأجنبية تضاءلت منذ الفوضى المصاحبة لانتفاضة 2011 ضد مبارك مما أبعد المستثمرين والسياح» حسب الصحيفة.
وينوه التقرير إلى أن السيسي إزاء ذلك  فقط حثَّ يوم الأحد الماضي حكومته على خفض الواردات للحفاظ على العملات الأجنبية، حيث تستورد مصر بضائع بقيمة 60 مليار دولار سنويًا”.

 

* فقط في مصر : منحوا أنفسهم مليار جنيه مكافآت في 6 أشهر..فعاقبهم القضاء بغرامة 5000 جنيه

في واقعة أغرب من الخيال ، سردها الأستاذ “عصام الأكوح” ، رئيس قسم الشئون القانونية  في هيئة التأمينات الاجتماعية، في اتصال هاتفي مع “وائل الإبراشي” في برنامج العاشرة مساء ، قال فيها :إن النيابة الإدارية بعد استقبالها شكاوى من عاملين بالتأمينات الإجتماعية ، وإجراء التحقيقات المكثفة ، انتهت بتوجيه تهمة الفساد المالي لـ3 مسئولين كبار بهيئة التأمينات ، وذلك لحصولهم على مليار جنيه على شكل مكافآت ، وبعد أن ثبتت التهمة الموجهة إليهم ، فقد أصدرت المحكمة التأديبية حكمها عليهم بتاريخ 19 أغسطس عام 2015  بغرامة قدرها 5 آلاف جنيه مصري فقط،  وذلك طبقا للقانون الذى ينص على أن تكون الغرامة 5 أضعاف الراتب الأساسى وهو القانون 74 لسنة 78 المادة 88

وتابع :”النيابة قالت إن يدها مغلولة لعدم وجود قانون أشد من ذلك يتم توقيعه على المتهمين“.

واستطرد: اثنين من المتهمين خرجا على المعاش بينما الثالث مازال فى العمل وهو يشغل منصب رئيس قطاع الحاسب الآلى فى الصندوق الحكومى.. الجريمة تمت فى الربع الأخير من عام 2010 إلى نهاية الربع الأول من عام 2011 يعنى فى 6 أشهر فقط“.

 

 

* الإذاعة الأسترالية: معتقلو مِصْر بلا تهمة.. والسيسي “قاتل

قالت الإذاعة الأسترالية، اليوم الخميس: إن تعذيب السجناء السياسيين في مِصْر أمر شائع، مشيرة إلى تقديرات حقوقية تفيد بمقتل أكثر من 250 سجينًا رهن الاحتجاز بسبب التعذيب أو القتل الطبي خلال العامين الماضيين.
وتحت عنوان “معتقلون بلا تهمة” نشر موقع هيئة الإذاعة الأسترالية ABC  تقريرًا عن المسجونين السياسيين، مشيرًا إلى أن ذويهم لا يزالون حتى الآن غير مصدقين ما يحدث.

واستهلت الإذاعة تقريرها بالتساؤل: “إذا اختفت ابنتك أو أخوك، ربما ستذهب إلى الشرطة.. لكن ما ذا ستفعل إذا كانت الشرطة هي التي أخفتهم؟ هذا هو الواقع الذي تعيشه آلاف الأسر المِصْرية، في ظل حملة قمع وحشية تشنها الحكومة ضد المعارضة وحرية التعبير”.

واستشهد التقرير بقضية إسراء الطويل، المعتقلة دون محاكمة منذ ثلاثة أشهر، بحسب أختها هناء، التي قالت: “لا أستطيع تصديق أن إسراء في السجن.. حينما أنطق هذه الكلمات “إسراء في السجن” لا أستطيع حتى الآن تصديقها”.

ونقل التقرير عن منظمات حقوقية قولها: “إن (إسراء) مجرد واحدة من آلاف السجناء السياسيين المحبوسين لمجرد الاحتجاج أو لارتباطهم ببعض الحركات”.
ونقل الموقع عن طارق حسين -الذي يتواجد أخاه محمود في السجن- قوله: “أسوأ شعور على الإطلاق هو معرفتك أن أخيك يتعرض للتعذيب في السجن بينما لا تستطيع فعل شيء لمساعدته”.
وأشار التقرير إلى أن محمود اعتقل عام 2013 -كان يبلغ 18 عاما حينها- في أثناء عودته إلى المنزل من مظاهرة، والآن مر عليه أكثر من 500 يوم دون محاكمة.
وأضاف طارق: “إن الوضع الحالي في مِصْر سيء للغاية فيما يتعلق بالحرية وحقوق الإنسان.. تمر مِصْر الآن بأسوأ مراحلها منذ عقود، لم تقم الثورة لينتهي بنا المطاف في السجن“.

 

* شباب المطرية”: قريبا.. مفاجآت ثورية لدحر الانقلاب

أكدت الحركات الشبابية والثورية بعين شمس والمطرية، استمرار حراكهم الثوري حتى القصاص للشهداء وإسقاط الانقلاب العسكري.
وقالت تلك الحركات –في بيان لها–: “استكمالا لمسيرة بدأناها وثورة عقدنا العزم على استمرارها لآخر أنفاسنا تؤكد الحركات الشبابية والثورية بعين شمس والمطرية أنها متمسكة بحق شهداء ثورة يناير الأبرار ومعتقليها الأحرار ومطارديها الأبطال”.
ووجهت رسالة لقادة الانقلاب: “إن الشباب جددوا العهد والميثاق مع ثورتهم المجيدة بالاستمرار والكفاح والنضال حتى تعود الحقوق لأصحابها وتُرد المظالم لأهلها.. وينكسر هذا الانقلاب الدموي”، مؤكدين أن عين شمس والمطرية وربوعها بشبابها الثائر لن تتراجع ولن تموت.. وستظل القلب النابض لثورة الحرية والكرامة”.
ووعد البيان “المقهورين والمظلومين من أهالي الشهداء والمعتقلين والمطاردين بخطوات تصعيدية ومفاجأت ثورية تزلزل عرش الباطل.. وتهز جنباته حتى يحين القصاص”.

 

* الفيوم: اختفاء قيادى بالحرية والعدالة ومصرع ابنته فى حادث انقلاب سيارة

لقيت الطفلة رحمة حمدي النجار نجله أحد قيادات حزب الحرية والعدالة بمركز سنورس بمحافظة الفيوم مصرعها ، فيما أصيبت والدتها وشقيقتيها إثر تعرضهم لحادث انقلاب سيارة على طريق البحر الأحمر – الفيوم صباح اليوم .

ناشدت زوجة النجار منظمات حقوق الإنسان للكشف عن مكانه، إذ تم اختطافه بتاريخ 6 أكتوبر الجارى أثناء تواجده فى مقر عمله بمحافظة البحر الأحمر بواسطة أشخاص بزى مدنى.

وأفادت زوجة النجار أنهم نقلوا محل أقامتهم خارج محافظة الفيوم نظراً للمطاردات الأمنية لهم منذ إعلان الانقلاب العسكرى فى الثالث من يوليو 2013 وحتى الآن .

وأردفت أنها بحثت عنه في جميع أقسام الشرطة بمحافظة البحر الأحمر من دون جدوى وكانت متوجهة لمحافظة الفيوم للبحث عنه ، مضيفة: ” أنه لم يتم عرضه على النيابة أو أية جهة تحقيق .

 

* فشل الانقلاب: “هيرميس” أسعار الغذاء سجلت في سبتمبر أكبر زيادة في خمس سنوات

قالت المجموعة المالية هيرميس، في ورقة بحثية صدرت اليوم الخميس، إن أسعار الغذاء سجلت في سبتمبر الماضي أكبر زيادة شهرية في خمسة أعوام مدفوعة بزيادة أسعار الخضروات.

كان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء قد أعلن اليوم الخميس عن ارتفاع التضخم لأسعار المستهلكين في سبتمبر بنسبة 2.8 % في سبتمبر مقارنة بأغسطس، مسجلا أعلى زيادة شهرية منذ يوليو 2014.

وبحسب بيانات سلة أسعار المستهلكين الصادرة عن الجهاز المركزي، صعدت أسعار الغذاء في سبتمبر بنسبة 4.6% مقارنة بأغسطس مع ارتفاع شهري في أسعار الخضروات بنسبة 18.6%.

وقالت هيرميس إن اسعار الخضروات ارتفعت بـ 26.4% خلال الشهرين الماضيين وهو ما دفع تضخم الغذاء السنوي للارتفاع إلى 11% في سبتمبر مقارنة بـ8.2% في اغسطس.

واعتبرت هيرميس أن توقعات مستقبل التضخم في مصر مرهونة بتطبيق ضريبة القيمة المضافة التي تتطلع حكومة (الانقلاب) إلى تفعيلها قبل نهاية العام الجاري والتي ستحدث زيادة تضخمية واحدة تتراوح بين 1.5-2.5%.

وتتوقع الحكومة أن تتراوح معدلات التضخم السنوي بين 10 إلى 11% في 2015-2016 وإلى ما بين 7 إلى 8% بحلول عام 2018-2019.

وهناك توقعات بحدوث موجة تضخمية خلال العام المالي الحالي مع التخفيض المنتظر لسعر الجنيه أمام الدولار في السوق الرسمي، وتطبيق ضريبة القيمة المضافة، والمضي قدماً في خطة إعادة هيكلة دعم الطاقة.

وترى حكومة (الانقلاب) أن العام الحالي سيشهد “ضغوطا تضخمية وارتفاعا في الأسعار”، كما قال أشرف العربي، الشهر الماضي.

 

 

* الأونكتاد” يحذر من تأثر إيرادات قناة السويس لتباطؤ التجارة العالمية

قال التقرير السنوي لمنظمة مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية الأونكتاد”، إن معدل نمو الناتج العالمي سيصل إلى ما بين 2% و2.5% خلال العام الحالي 2015.

وأضاف التقرير، أن نمو حركة التجارة العالمية سيتباطأ، ما يؤدي إلى انخفاض التوقعات بنمو حركة السفن داخل قناة السويس، وبالتالي تباطؤ نمو الإيرادات.

وتوقعت المنظمة، نمو الاقتصاد العالمي بنسبة تتراوح بين 2% و2.5%، هذا العام، وهو، إن حدث، سيمثل انخفاضًا عن العام السابق، كما توقعت أن عمليات التسيير الكمي التى تقوم بها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي واليابان، لن تحسن من أوضاع اقتصادات هذه الدول.

وأضاف التقرير “كما سيتراجع معدل نمو إفريقيا إلى حدود الـ3%، وسيصل معدل النمو في أميركا اللاتينية إلى 0.5%، بينما ستبقى منطقة جنوب وشرق آسيا عند معدل الـ5%، لكنه يظل أقل مقارنة بالـ10% التي تحققت في 2010، بالإضافة إلى نمو سلبي “انكماش” في دول الاتحاد السوفييتي السابقة وشرق أوروبا، و”هذا يعني أن الطلب على صادراتنا سيتراجع“.

وأشار التقرير، إلى أن نصيب الأجور في تراجع مستمر كنسبة من الناتج المحلي، ما يعني تراجع الطلب الداخلي، مقارنة بنصيب الأرباح الذي يتزايد دائمًا.

ويقول التقرير، إن التجارة العالمية لم تتعاف بعد من أزمة 2008، متوقعًا زيادة ضعيفة في حركة التجارة، ومما سيكون له تأثير على قناة السويس، فسيحدث لها تباطؤ في النمو مقارنة بالتوقعات السابقة، كما سترتفع أسعار السلع ارتفاعًا طفيفًا في عامي 2015 و2016، أي أنها لن تتعافى من انخفاضات في الفترة الماضية، بحسب التقرير.

وطالبت منظمة “الأونكتاد” بخلق نظام عالمي يوفر السيولة بشكل منضبط، ويحمي الدول من الصدمات المالية ويوفر تمويلًا للتنمية، وأوصت بعدم الاعتماد بشكل كبير على مصادر النمو الخارجية مثل الصادرات والسياحة، بل يجب الاعتماد على النمو المدفوع بالطلب الداخلي.

 

* رويترز”: بعد فشل المليون وحدة.. المشاكل تطارد مشاريع الإمارات في مصر

سلطت وكالة “رويترز” للأنباء، الضوء على فشل مشروع المليون وحدة سكنية ومشاريع إماراتية أخرى أعلنت عنها الإمارات لدعم عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري.

وقالت الوكالة إنه عندما وقعت شركة “أرابتك ” الإماراتية عقد إنشاء مشروع إسكاني عالي المستوى مع حكومة الانقلاب المصرية، اعتبر هذا المشروع كعلامة لدعم الدولة الخليجية لـ”عبدالفتاح السيسي”.

لكن المشروع الذي أعلن عنه في مارس 2014 كدعامة للحملة الانتخابية للسيسي توقف، وقد يؤدي ذلك إلى المخاطرة بسمعة السيسي، وهو ما يسلط الضوء على عادة الانقلاب في مصر بالوعود بمشاريع ضخمة ثم الفشل في إنجازها.

وأشارت الوكالة إلى أن المصريين قد وعدوا بمليون وحدة سكنية بحلول عام 2020 بتكلفة 280 مليار جنيه، ومجموعة أخرى من المشاريع لمساعدة الاقتصاد للوقوف على قدميه بعد اضطرابات سياسية أعقبت ثورة 2011، وكان السيسي يعول على وعود بمليارات الدولارات من حلفائه المنتجين للنفط والداعمين للانقلاب على الرئيس محمد مرسي المنتمي للإخوان المسلمين، وكان هناك فشل في تدبير بعض هذه الأموال، كما أن البنوك المحلية غير قادرة على تمويل مشروع أرابتك.

ونقلت الوكالة، عن أحد المصادر المطلعة الإشارة إلى وجود خلاف حول العقد وصعوبات تمويل.

ونقلت الوكالة عن دبلوماسي غربي، القول: “الإمارات ملتزمة التزام شديد بدعم السيسي، لكن عندما يتعلق الأمر بمشاريع تجارية فإنها تبدي اهتمامًا بتفاصيل العقد للحصول على عائد جيد للاستثمار”.

وأضافت الوكالة، أن نجاح السيسي في قمع الإخوان المسلمين -التي تراها دول الخليج تهديدًا وجوديًا هو سبب ضعيف للدخول معه في مشاريع لدعمه، كما أن ميزانية الإمارات تضررت بسبب هبوط أسعار البترول.

وصرح “إتش إيه هيلر” الزميل غير المقيم بمعهد بروكنجز لسياسات الشرق الأوسط للوكالة “بسبب الخوف من العنف السياسي، فإن كثيرًا من المصريين يعطون “فسحة من الوقت” للسيسي لكن الناس في النهاية سيرغبون في رؤية نتائج ملموسة فيما يتعلق بالنواحي الاقتصادية”. ويضيف “هيلر”، “لو أن هذه النتائج ليست كبيرة بشكل مرضٍ، ولم تأت بشكل سريع بما فيه الكفاية فإن شعبية السيسي ستعاني بشكل كبير”.

وأشارت الصحيفة إلى أنه على الرغم توقيع مذكرة مبدئية مع شركة “كابيتال سيتي” لبناء عاصمة جديدة، إلا أنه بعد أربعة أشهر من توقيع الاتفاقية أعلن وزير استثمار الانقلاب في مصر أن الشركة ستتولى فقط بناء جزء من المشروع”.

وقالت: “إن نموذج آخر من هذه المشاريع التي تواجه صعوبات هو مشروع محطة كهرباء تعمل بالفحم، إذ أعلنت شركة “النويس” المنفذة للمشروع بعد عام من الإتفاق أنها ما زالت تنهي الأوراق”.

وذكرت الوكالة، أن هذه المشاريع تعاني من أزمة في التمويل فشركة “أرابتك” ليس لديها السيولة الكافية لتمويل مشروعها، كما أن البنوك المصرية أيضًا لديها المشكلة نفسها بسبب تمويل توسعة قناة السويس الذي استدعى الشعور الوطني لتشجيع المصريين لشراء شهادات الاستثمار.

 

*فشل الانقلاب مستمر .. مياه الصرف الصحي تغرق مدرسة بمركز يوسف الصديق بالفيوم

اشتكى عدد من أولياء أمور تلاميذ مدرسة الرواشدية الابتدائية بمركز يوسف الصديق، محافظة الفيوم، من الإهمال الواسع من جانب المسؤولين للمدارس، حيث أغرقت مياه الصرف الصحي المدرسة، ولا وجود للمسؤولين، بحسب الأهالي.

أولياء أمور التلاميذ

قال أحمد محمد، ولي أمر أحد الطلاب: “إنهم طلبوا من مدير المدرسة إصلاح أعطال الصرف الصحي بالمدرسة للحفاظ على صحة الطلاب، فرفض معللًا ذلك بعدم وجود مصاريف خاصة بالأعمال الإدارية“.

وذكر محسن السيد: “أن هذه المدرسة تعتبر الأقرب للقرية ولا توجد مدرسة غيرها لنقل أولادهم إليها“.

وأكد شريف عرفة “أن البنية الأساسية للمدرسة في أسوأ حالة ولا يوجد أي اهتمام ولا صيانة لمرافق المدرسة“.

المدرسون.. دي مشكلة الوحدة المحلية

وأضاف أحد المدرسين، وهو محمد عطية “أن هذه المشكلة مسؤولية الوحدة المحلية وليس للمدرسة أي دخل بها”.

 

* نيابة الانقلاب بالزقازيق تحبس الطالبة سارة مشعل 15 يوم

قضت نيابة الانقلاب بالزقازيق بحبس الطالبة سارة مشعل 15 يوما على ذمة القضية بزعم حيازة منشورات.

يذكر بانه تم اعتقالها صباح أمس الاربعاء من على بوابة كلية الآداب بجامعة الزقازيق بعد رفضها رفع نقابها أمام رجل ومطالبتها بسيدة لتفتيشها.

 

* عرض الشيخ مسعد أنور على النيابة بالتجمع الخامس بعد 20 يوم اخفاء

ظهر الداعية الإسلامي فضيلة الشيخ مسعد أنور، اليوم الخميس، داخل مبنى محكمة التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة، للتحقيق معه بإحدى النيابات.

ويعد هذا أول ظهور له منذ احتجازه يوم 14 سبتمبر الماضي، حيث تم اختطافه ونجله من منزله، وظل قيد الاحتجاز ولم يعلم أحد مكانه، حتى ظهوره اليوم.