الخميس , 26 مارس 2015
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » الأخبار المحلية (صفحة 4)

أرشيف القسم : الأخبار المحلية

الإشتراك في الخلاصات<

الانقلاب واعدام وطن . . الجمعة 20 فبراير.. الارهاب صناعة الانقلاب

تفجيرات اليوم في القبة بليبيا

تفجيرات اليوم في القبة بليبيا

الانقلاب واعدام وطن . . الجمعة 20 فبراير.. الارهاب صناعة الانقلاب

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

* الآلاف يحتشدون فى انتظار وصول جثمان الشهيد ” شعبان أيوب ” بالفيوم

يحتشد الآلاف من أهالى مركز طامية بالفيوم الآن فى انتظار وصول جثمان الشهيد ” شعبان أيوب محمود عبد الرازق ” لتشيعه إلى مثواه الأخير بقرية الجلالة .
كان الشهيد ” أيوب ” البالغ من العمر 16 عام قد ارتقى شهيدا إثر اصابته بطلق نارى من قبل ميليشيات الانقلاب أثناء مشاركته بمسيرة المطرية اليوم ، بجمعة ” الإرهاب صنيعة الانقلاب “.

 

* ميليشيات الانقلاب تعتقل طفلين من الفيوم

ادانت أسرة الطفل ” عبد الرحمن الكردى ” أحد أبناء قرية السنباط التابعة لمركز الفيوم و البالغ من العمر 11 عام حادثة اعتقاله ظهر الجمعة.

وحسب الأسرة ، فإن ميليشيات الانقلاب قامت باعتقاله ضمن 10 أطفال آخرون عقب صلاة الجمعة من محيط مسجد محمد عماد راغب بالحى الرابع بمدينة 6 اكتوبر بينهم أبن عمه ” إبراهيم حسين رجب ” الطالب بالصف الأول الاعدادى .

ومن جانبه أكد محامى القصر ، أن الأطفال تم استجوابهم من قبل الأمن الوطنى وسيتم عرضهم غدا على النيابة .

 

*العقاب الثورى ببنى سويف تتبنى تفجير عبوة ناسفة بالكردون الأمني لمديرية الأمن

 

*‏المقاومة الشعبية ‫بالشرقية تضرم النار في سيارة للشرطة بفاقوس

أعلنت حركة المقاومة الشعبية بالشرقية عن تبنيها إضرام النار في سيارة للشرطة بشارع الدروس وسط مدينة فاقوس.
يأتى ذلك رداً على اعتداء أمن الانقلاب على مسيرات ثوار الشرقية.

 

*ﺍﺭﺗﻘﺎء المعتقل عادل يوسف عبدالسلام – 55 عام- بسجن المنصورة العمومي، إثر تدهور حالته الصحية ودخوله في غيبوبة كبدية.

يذكر أنه تم اعتقاله يوم 30 -8 – 2013 وحكم عليه بالسجن لمدة 10 سنوات ظلما ﻭﺯﻭﺭﺍ

 

*الشاب أشرف: إذاً هي الحرب

*حصيلة تفجيرات القبة الليبية ترتفع لـ 33 قتيلا بينهم 4 مصريين

ارتفعت حصيلة ضحايا التفجيرات الثلاثة التي وقعت في مدينة القبة، شرقي ليبيا، صباح اليوم الجمعة، إلى 33 قتيلا من المدنيين بينهم 4 مصريين، بينما نفي “مجلس شوري مجاهدي درنة وضواحيها” مسؤوليته عنها.
و خلال تصريح له بثت علي موقع إعلامي تابع للمدينة، قال إبراهيم خالد، مدير مستشفي القبة القروي، إن “الحصيلة التي وصلت حتي عصر اليوم الجمعة للمستشفي نتيجة التفجيرات الإرهابية في المدينة هي 33 قتيلاً “، مرجحاً ارتفاع عدد الضحايا “بسبب وجود حالات حرجة”.
واستهدفت ثلاث تفجيرات بسيارات مفخخة، صباح اليوم، محطة وقود، ومقر مديرية أمن القبة المقابل لها، ومنزل رئيس مجلس النواب الليبي المنعقد في طبرق، عقيلة صالح قويدر، بمدينة القبة (40 كلم غرب مدينة درنة / 50 كلم شرق مدينة البيضاء).

مدير المستشفي أكد أن من “بين القتلى الموجودين بالمستشفي 29 قتيلا تم التعرف علي أسمائهم بينهم أربع مصريين يعملون بالمقهى المجاور لمحطة الوقود مكان أحد الانفجارات إضافة إلي 4 قتلي آخرين لم يتم التعرف علي أسمائهم حتي الآن“.
و تابع: “هناك عدد من الجرحي في مستشفي القبة وهناك عدد أخر في مستشفي مدينة المرج وليس لدينا إحصائية نهائية عن عدد الجرحى الذي أصيبوا في الحادث الإرهابي“.
وكان مسؤول في مستشفى القبة القروي أورد في تصريح لوكالة الأناضول حصيلة سابقة لضحايا التفجيرات بلغت 31 قتليا و65 جريحا.
ولم يتبين بعد الجهة التي تقف وراء هذا الهجمات، لكن ليبيا تشهد، منذ بضعة أشهر، أزمة سياسية، تحولت إلى مواجهة مسلحة بين جناحين للسلطة في البلاد لكل منهما مؤسساته.
وفي هذا السياق، قال “مجلس مجاهدي درنة وضواحيها”، التي تبعد عن القبة 40 كلم (تجمع مسلح لكتائب إسلامية) على صفحته الرسمية علي موقع “فيسبوك“: “ننفي نحن مجلس شورى مجاهدي ‫‏درنة وضواحيها مسؤوليتنا عن تفجيرات اليوم الجمعة 01 جمادى 1436 هـ الأول الموافق لـ 20-02-2015 في منطقة ‫القبة”.

وكان عقيلة صالح قويدر، رئيس مجلس النواب، أعلن، في تصريحات متلفزة، حالة الحداد في البلاد لمدة 7 أيام، على ضحايا الهجمات

 

*4 نقاط تكشف فشل مدير امن بنى سويف الجديد فى اول جمعة له

شهدت جمعة اليوم والتى اطلق عليها جمعة ” الارهاب صناعة الانقلاب ” تصاعدا كبيرا فى الحراك الثورى فى بنى سويف قوبل بتصاعد القبضة الامنية لقوات الامن خاصة بعد حلول مدير امن جديد ببنى سويف وهو اللواء محمد ابوطالب حيث شهدت بنى سويف 17 فاعليه حاشدة وعلى الجانب الاخر اقتحم الامن قرى الميمون واشمنت واهناسيا الخضراء
حيث اراد مدير الامن الجديد ان ينال ثقة سلطة الانقلاب العسكرى لكنه صدم بـ 4 امور كشفت عن فشله فى اول جمعة له منذ توليه منصب مدير امن بنى سويف والنقاط الاربعه تكمن فى ..

الامر الاول … فض بعض المسيرات جعل الاهالى ينظمون مسيرات اضافية فى تحد لقوات الامن ، فبينما فض الامن مسيرة شعبية بالميمون ظهر اليوم . اذ بالشباب ينظمون مسيرة اخرى عقب صلاة العصر ، وفى الوقت الذى فض فيه مسيرة شعبية بقرية اشمنت خرجت مسيرة اخرى ليلة بقرية ميدوم ردا على اعتداء الامن على المتظاهرين بقرية اشمنت
وفى الوقت الذى اعتدى فيه الامن على سلسلة بشرية بقرية اهناسيا الخضراء بمركز بنى سويف فقد نظم الاهالى سلسلة فى ذات الوقت امام قرية ابنشا بذات المركز ، بما يعنى ان بدل المسيرة الواحدة اصبح الامن امام مسيرتين فى القرى التى تدخل الامن بها

الامر الثانى .. حيث فوجئ الامن بتصدى الاهالى له ففى قرية الميمون واجهه الشباب الامن مستخدمين الالعاب النارية وتمكنوا من تشتيتهم ثم بعد ذلك انسجب الامن بعد اشتباكات عنيفة بينه وبين اهالى القرية
كما وقعت ايضا اشتباكات بين الامن وبين رافضى الانقلاب العسكرى بقرية اشمنت اضطر الامن ايضا على اثرها الانسحاب من القرية

الامر الثالث … الاعتداء الغاشم والوحشى من قبل الامن على قرية الميمون واقتحامه للمنازل وتحطيم اثاثاتها دفعت الاهالى الى اضرام النيران فى القطار رقم 981 وتفحمه بشكل كامل

الامر الرابع … التعامل الامنى العنيف فى جمعة اليوم جعلت حركة العقاب الثورى تنصب كمين مسلحا للقوة الامنية التى اقتحمت قرية اشمنت حيث اطلقوا عليهم الخرطوش مما تسبب فى اصابة 3 ضباط بينهم ضابطين اصيبا اصابة خطرة وهما النقيب عبدالله فهمى عبدالعال وملازم اول أحمد سيد ابراهيم ، كما زرعت حركة العقاب الثورى عبوة ناسفة بالقرب من قوة امنية بمدينة ناصر دون وقوع اى اصابات
وعلى اية حال رغم القبضة الامنية الا ان الامن فشل فى وقف تظاهرات اليوم حيث انتهى اليوم ببنى سويف ب 17 مسيرة حاشدة وهو عدد اعلى من الجُمع الماضية

 

*دخول معتقل مصاب “بشلل أطفال“فى اضراب مفتوح عن الطعام

دخل “أحمد ربيع عبد الفتاح“ -المعتقل بسجن الفيوم العمومي ” دمو ” منذ 14 شهر -فى اضراب كامل عن الطعام نتيجة الحكم الظالم عليه ب15 سنة رغم كونه معاقا نتيجة إصابته ب“شلل أطفال“ فى قدميه ،كما يعانى من الام بالظهر وضعف بالقدمين وعدم توفر العلاج الطبيعى المناسب له طوال فترة اعتقاله.
وصفت أسرة “أحمد“ الحكم ب“القاسى للغاية “فى حق معاق لا يستطيع التظاهر ولا الوقوف على قدميه مع إقرار النيابة بذلك فى محضرها التى أمرت فيه بحبسه احتياطيا لمدة تجاوزت إل١٤ شهر ثم الحكم عليه ب15 سنة.
وأضافت زوجته أن برغم ان هذا الاضراب يعرض حياة زوجها للخطر ويؤثر على زوجته وطفلتيه إلا ان المحكمة والنيابة يتعنتان فى إصدار قرار بالإفراج الصحى عنه نتيجة ظروفه الصحية .

 

*الكشوف الطبية” تمدد فترة استكمال أوراق مرشحي برلمان السيسي يومين إضافيين

أرجع مسؤولون وقضاة، قرار اللجنة العليا في الانتخابات بمصر، مد فترة الترشح يومين إضافيين، إلى تأخر عدد من المرشحين في انجاز “الكشوف الطبية”، وهو شرط لازم للترشح لأول برلمان بعد الانقلاب ضد الرئيس محمد مرسي.


وأعلنت اللجنة العليا المشرفة على الانتخابات البرلمانية بمصر، مساء الخميس، مد فترة استكمال أوراق الترشيح ليومين إضافيين، لينتهي مساء السبت 21 فبراير/ شباط الجاري.

وتأتي هذه الخطوة استكمالا لقرار سابق من اللجنة بمد فترة تقديم أوراق الترشيح التي كان مقرر الانتهاء منها في 17 من الشهر الجاري يومين إضافيين، بحسب الجدول الزمني التي أعلنته اللجنة مطلع الشهر الماضي.

القاضي عمر مروان، المتحدث باسم للجنة العليا، قال في تصريحات صحفية إن “506 مرشحا (من أصل 5960 مرشحا تقدموا بأوراقهم حسب آخر بيان للجنة) لم يستكملوا أوراق ترشحهم”، مشيرا إلى أن “الكشف الطبي هي الورقة الأبرز التي لم يستكمل المرشحين أوراقهم بسببها“.

وأضاف: “هذا هو السبب الرئيسي فى اتخاذ قرار منح المرشحين يومين إضافيين لاستكمال أوراق ترشحهم”، موضحا أن “معظم المرشحين قدموا ايصالات بإجرائهم الكشف الطبي، لكنه لم يقدم التقرير النهائي، وهو ما استدعى وزارة الصحة لإرسال التقارير الطبية إلى اللجان العامة“.

وكان عادل عدوى، وزير الصحة والسكان، أصدر قرارا وزاريا بتعديل إجراءات الكشف الطبي على الراغبين فى الترشح للبرلمان، لبيان خلو المترشح من الأمراض الذهنية والنفسية، وأنه ليس من متعاطي المخدرات والمسكرات، وذلك بعد صدور قرار اللجنة العليا للانتخابات.

وبحسب مصدر باللجنة، فإن “حالة من الغضب العارم سادت اللجنة العليا، تجاه وزارة الصحة بسبب تأخرها في الانتهاء من التقارير الطبية الخاصة بالراغبين في الترشح“.

المصدر الذي طلب الكشف عن هويته، أوضح أن هذا الغضب “ظهر جليا خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة مساء أمس، بدار القضاء العالي (مجمع المحاكم الرئيسي بوسط القاهرة)”، مشيرا إلى أن اللجنة “اضطرت إلى إجراء تعديل جديد في الجدول الزمني الخاص بالعملية الانتخابية من خلال مد الفترة المخصصة للترشح لانتخابات مجلس النواب حرصا على المصلحة العامة للبلاد، بسبب مئات الشكاوى التي تقدم بها الراغبين في الترشح للبرلمان بسبب تأخر وزارة الصحة في تسليمهم للكشف الطبي الخاص بهم“.

وبحسب المصدر، فإن “المشاورات دامت لأكثر من ساعتين بين أعضاء اللجنة واستقرت في النهاية على مد فترة الترشيح دون استقبال طلبات جديدة والاقتصار فقط على من تقدموا بأوراقهم للترشح ولم يستكملوا أوراقهم بالحصول على تقارير الكشف الطبي من وزارة الصحة”، وهو ما أعلنته اللجنة في بيان بوقت لاحق.

وبلغ إجمالي من تقدم للترشح 5960 شخصًا في النظام الفردي، و8 قوائم في الدوائر الأربعة على مستوى الجمهورية، بحسب بيان للجنة العليا للانتخابات.

يذكر أن 5 منظمات أجنبية و63 منظمة محلية ستراقب الانتخابات البرلمانية، بإجمالي 790 مراقبا أجنبيا و180 مترجما، و94 ألفا و97 مراقبا محليا.

وانتخابات مجلس النواب (المقررة في الفترة بين مارس/ آذار، ومايو/ آيار المقبلين)، هي الخطوة الثالثة والأخيرة في خارطة الطريق، التي تم إعلانها في 8 يوليو/ تموز 2013 عقب الانقلاب ضد مرسي من منصبه بخمسة أيام، وتضمنت أيضاً إعداد دستور جديد للبلاد (تم في يناير/ كانون الثاني 2014)، وانتخابات رئاسية (تمت في يونيو/ حزيران الماضي).

ويبلغ عدد مقاعد البرلمان 567 مقعداً (420 يتم انتخابهم بالنظام الفردي، و120 بنظام القائمة، و27 يعينهم رئيس البلاد)، وفق قانون مباشرة الانتخابات البرلمانية، الذي أصدره الرئيس السابق المؤقت، عدلي منصور، قبل يوم من تولى عبد الفتاح السيسي، الرئاسة في 8 يونيو الماضي

 

*مقتل شاب خلال تفريق رافضة للانقلاب بالقاهرة

ال مصدر بالتحالف الداعم للرئيس المصري، محمد مرسي، مساء اليوم الخميس، إن شابا قتل، ظهر اليوم الجمعة، خلال تفريق مظاهرة في منطقة المطرية، شرقي القاهرة، وأكد المتحدث باسم وزارة الصحة سقوط قتيل في المنطقة.
وأوضح المصدر بالتحالف أن “الشاب أصيب برصاص حي، في منطقة البطن أودت بحياته، بعد أن قامت قوات الأمن بتفريق مسيرة خرجت عقب صلاة الجمعة بمنطقة المطرية”.

وتابع أن “قوات شرطية هاجمت المسيرة وأطلقت الرصاص الحي والخرطوش (طلقات نارية تحتوى على كرات حديدية صغيرة) وقنابل الغاز المسيل للدموع؛ ما تسبب في مقتل الشاب الذي يعمل سائق على توكتوك (دراجة نارية بثلاث عجلات تستخدم كوسيلة نقل) وإصابة آخرين (لم يحدد عددهم)”.
فيما قال حسام عبد الغفار، المتحدث باسم وزارة الصحة إن صبيا يتراوح عمره بين 13 و15 عاما، توفي جراء إصابته برصاص خرطوش خلال أحداث شغب بالمطرية”.
ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السلطات الأمنية بشأن ما ورد على لسان المصدر بالتحالف من اتهامات بمقتل الشباب برصاص الأمن.
وكانت عدة مسيرات لأعضاء جماعة الاخوان المسلمين وأنصار مرسي، خرجت فى مدن مصرية اليوم، مطالبين بإسقاط السلطة الحالية، وتحقيق أهداف ثورة 25 يناير 2011.
وفي 3 يوليو 2013، انقلب قادة الجيش، بمشاركة قوى دينية وسياسية، ضد الرئيس محمد مرسي.

 

*تسريب لمكتب السيسي يكشف عن أدوار لدحلان

بثت قناة ليبيا بانوراما تسريبًا صوتيًا لمدير مكتب عبد الفتاح السيسي عندما كان وزيرا للدفاع يكشف عن دور للقيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان في ليبيا.
ويكشف مدير المكتب عباس كامل في التسريب عن أن دحلان يتحرك في المنطقة ضمن عمل أمني تابع لدولة الامارات كمستشار لهم وليس مرصودا في قضية ما.
وقال كامل إن “دحلان عامل مشكلة لسبب واحد لأنه متحرك مع الامارات على طول ورسميا راصدينه كمستشار للراجل وبيسافر وبيحضر في كل حتة، وأحنا ردنا كذا بعد جواب الخارجية“.
وأضاف: “هما بيقطعوا الدور عليه .. ومتعقدين أنه ممكن يكون في حاجة ووصلة بينا وبينه“.
وتابع كامل: “أنه وفي يوم مقابلة القائد العام مع الرئيس محمود عباس رزعه كلمة.. أنا اتمنى تكون حركة فتح على رجل واحد في إشارة للمصالحة الفتحاوية.. واشتكى من الكلمة دي“.
واستكمل: “هو أنه في نزول وحركة في الشارع يوم 7/2 وهو فاهم الوضع على الأرض“.
ويعود التسريب إلى فبراير/شباط عام 2014، ويدور حول دعم التحرك لمنع التمديد للمؤتمر الوطني العام، ومساع لدعم محاولة انقلابية فاشلة فيها العام الماضي بهدف الإطاحة بمؤسسات الدولة.
كما يؤكد أن شخصيات سياسية ليبية كانت تستجيب وتنسق بشكل كبير مع القاهرة، ويكشف مدير كامل عن تنسيق سري بين مصر وأحمد قذاف الدم باعتباره شخصية مهمة.
ويشير التسريب إلى لقاءات سرية كانت مزمعة لرئيس الوزراء الأسبق علي زيدان مع قيادات مصرية بالقاهرة.

 

*بيان حملة إعدام وطن لوقف تنفيذ أحكام الاعدام

 لقد أصبحت حقوق الإنسان و حرياته تحظى بإعتراف عالمى كمبادئ ضرورية و معايير دولية يجب توافرها فى قوانين الدول المختلفة من أجل صون هذه الحقوق و حماية هذه الحريات.
و من أبرز حقوق الانسان حقه فى التمتع بحريته و آدميته و كرامته و عدم تعرضه لإمتهان او انتقاص من شأنه علاوة على حقه فى التعرض لمحاكمة عادلة إذا ما اقترف خطأ أو جرما يعاقب عليه قانوناً.

و مع أحداث الثلاثين من يونيو من عام الفين و ثلاثة عشر تبدلت الأوضاع و تغيرت المفاهيم و أصبحت الخصومة السياسية جريمة يعاقب عليها النظام القائم معارضية فيطلق العنان لأجهزته المختلفة لتنكل بهم بما يتنافى مع أدمية الانسان و كرامته، و لم تقتصر الأمور على ذلك بل راح يزيل تلك الفواصل بين السلطات القائمة فى الدولة و يتدخل فى أعمالها و يصدر أوامره بشأنها مما أُهدرت معه كافة الضمانات المعول عليها حفاظ حقوق الأفراد و حمايتهم من العبث و الجور الذى قد يطال أحدهم.
و من هذه الأمور سعى النظام منذ وقت مبكرة إلى تخصيص دوائر قضائية معينة منتقاة للفصل فى القضايا السياسية دون غيرها من القضايا و دون مراعاة لتلك الضوابط المفترض توافرها فى المحاكمة التى يتعرض لها المرء مما أفقد المعتقلين على خلفية القضايا السياسية إستشعار نزاهة القضاء بل و فقدانهم العدالة.
و قد رصدت التنسيقية المصرية للحقوق و الحريات صدور أحكام بإعدام 472 شخصاً على خلفية قضايا سياسية و دون أن تتحقق لهم الضمانات المكفولة فى الدستور و القانون بحقهم فى محاكمة عادلة منصفة تتحقق فيها طلبات دفاعهم وصولاً الى الحق و نشوداً للعدل.

و يستشعر المتأمل فى حالة الحقوق و الحريات فى مصر أن كافة الأجهزة و السلطات الموجودة فى الدولة يحركها النظام الحاكم فحين يأمر بشيئ وجب تنفيذه بدون أى نقاش فى المسألة و هذا ما حدث تماما فى قضية أحداث مركز العدوة بالمنيا على خلفية فض اعتصامى رابعة و النهضة حيث فؤجئ الجميع بدخول القاضى على منصته ليعصف بكافة الضمانات المقررة فى الدستور و القوانين المصرية علاوة على المواثيق الدولية فى هذا الصدد فيقرر و قبل اى اجراء يُتخذ فى المحاكمة إحالة المتهمين الى مفتى الديار المصرية لإخذ رأيه فى أمر الحكم بإعدامهم قبل إن يصدر حكمه بإعدام 183 شخص ظلماً و بهتاناً.
و حكم أخر بإعدام 188 شخصاً بينهم إمراة على خلفية مقتل أحد أفراد الشرطة فى قضية أحداث مركز كرداسة تزامناً مع فض إعتصامى رابعة و النهضة و دون ان تتوافر لهم الضمانات المكفولة لهم قانوناً.
و حكم أخر أكثر غرابة و إندهاشاً صدر من محكمة جنايات الاسكندرية بتوقيع عقوبة الإعدام على المواطن محمود رمضان على الرغم من ثبوت براءته بشكل يقينى أمام المحكمة الا انها ابت الا ان تصدر حكمها لتسطر عنواناً مظلم فى الواقع المعاش فى ظل الوقت الذى أعلن أحد مسئولوا تنفيذ الأحكام عن تنفيذ الحكم قبيل انتهاء هذا الشهر.

و إزاء كل ذلك فإن التنسيقية المصرية للحقوق و الحريات تدين النظام المصرى فى إعتدائه على السلطات الموجوة فى الدولة و تدخله فى أعمالها مما أدى إلى إهدار حقوق المصريين و العصف بحرياتهم .
و تناشد التنسيقية المصرية السلطة القضائية بان تلتزم الحيدة و ان تبتعد عن السياسة و ان تعمل جاهدة على توفير ضمانات المحاكمات العادلة للأفراد و ضرورة عدم التمييز بين شخص و أخر بسبب انتمائه الحزبى او اتجاهه السياسى.
تدعوا التنسيقية المصرية كافة الجهات الحقوقية الوطنية و الدولية الى المشاركة فى حملة وقف الإعدامات على المصريين و توحيد الجهود للعمل على توعية الافراد بحقوقهم و حرياتهم.

#إعدام_وطن
#‏التنسيقية_المصرية_للحقوق_والحريات

 

العالم يرفض خطايا السيسي في ليبيا وعبيد البيادة يؤيدونه. . الخميس 19 فبراير

السيسي ليبياالعالم يرفض خطايا السيسي في ليبيا وعبيد البيادة يؤيدونه. . الخميس 19 فبراير

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

*رئيس حكومة الإنقاذ بليبيا: أطالب المصريين بمغادرة ليبيا

رئيس حكومة الإنقاذ بليبيا: أطالب المصريين بمغادرة ليبيا لعدم قدرتنا على حمايتهم من مكائد قد ترتكبها أجهزة مخابراتية

 

*السيسي ينطلق وأمريكا تعترف لن تستطيع ايقافه

 أمريكا السيسي

*اعتقال سيدة وعدد من الشباب وترويع الآمنين بحي الجناين بالسويس

اعتقلت قوات أمن الانقلاب في السويس مساء اليوم الخميس سيدة وعدد من مواطني حي الجناين في حملة أمنية شرسة .
وداهمت قوات أمن الانقلاب عدة منازل وروعت المواطنين وقامت باعتقال سيدة لاجبار ابنها علي تسليم نفسه .

 

*أمين مجلس التعاون الخليجي ينشر بيان صباحا و ينفيه ليلا

 في واقعة غريبة و غير مسبوقة قام مجلس التعاون الخليجي يحذف تصريحاته عن وصف مصر لقطر بالدولة الداعمة للإرهاب وينشر بيان يؤيد فيه الضربة الجوية بليبيا

نص البيان الاول:
صدر مجلس التعاون الخليجى الخميس، بيانا، انتقد فيه الاتهامات المصرية لقطر بدعم الإرهاب أثناء جلسة على مستوى المندوبين فى الجامعة العربية على خلفية الغارات المصرية على ليبيا.

وأعرب الأمين العام للمجلس عبد اللطيف الزيانى فى بيان عن “رفضه للاتهامات التى وجهها مندوب مصر الدائم لدى جامعة الدول العربية إلى دولة قطر بدعم الإرهاب”، ووصفها بأنها “اتهامات باطلة تجافى الحقيقة وتتجاهل الجهود المخلصة التى تبذلها دولة قطر مع شقيقاتها دول مجلس التعاون والدول العربية لمكافحة الإرهاب والتطرف على جميع المستويات”.

واعتبر الزيانى، أن التصريحات المصرية، “لا تساعد على ترسيخ التضامن العربى فى الوقت الذى تتعرض فيه أوطاننا العربية لتحديات كبيرة، تهدد أمنها واستقرارها وسيادتها”.

وأوضح البيان أن التحفظ القطرى على الغارة المصرية “جاء متوافقا مع أصول العمل العربى المشترك الذى يقضى بأن يكون هناك تشاور بين الدول العربية قبل قيام إحدى الدول الأعضاء بعمل عسكرى منفرد فى دولة عضو أخرى، لما قد يؤدى هذا العمل من أضرار تصيب المدنيين العزل”.

نص البيان الثانى:

نفى معالي الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني أمين عام مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ما تداولته وسائل الإعلام من تصريحات نسبت إليه حول العلاقات الخليجية – المصرية.

وأكد الزياني أن دول مجلس التعاون دائماً ما تسعى إلى دعم و مؤازرة جمهورية مصر العربية بقيادة فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي في كافة المجالات، وهذا ما تترجم في اتفاق الرياض واتفاق الرياض التكميلي الذي وقعه أصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس حفظهم الله و رعاهم، لإدراك القادة لأهمية التلاحم و التكامل مع مصر الشقيقة، باعتبار أن أمن واستقرار مصر من أمن و استقرار دول الخليج، وخاصة في ظل الظروف الدقيقة و الحساسة التي تمر بها المنطقة و العالم بأسره، والتي تستدعي الترابط الوثيق بين الأشقاء جميعاً.

وأضاف الأمين العام لمجلس التعاون أن دول المجلس قد أكدت وقوفها التام مع مصر وشعبها الشقيق في محاربة الإرهاب وحماية مواطنيها في الداخل والخارج، وتؤيد كافة ما تتخذه من إجراءات عسكرية ضد الجماعات الإرهابية في ليبيا، بعد العمل البربري الذي قام به تنظيم داعش الإرهابي بذبح 21 مصرياً في الأراضي الليبية، مؤكداً على أن ذلك حق أصيل من حقوق الدول في الحفاظ على أمنها و استقلالها و سلامة مواطنيها.

* عسكر كامب ديفيد يدمر عددًا من المنازل دفعة واحدة قرب حدود قطاع غزة

 

* السويس: مسيرة لـ طلاب المعاهد الازهرية
خرج طلاب المعاهد الازهرية بالسويس عصر اليوم في مسيرة حاشدة ، تنديدا بالانقلاب العسكري الدموي ، ولاعتقال العشرات من طلاب الأزهر وتلفيق عدد من التهم الباطله لهم .
انطلقت المسيرة من منطقة المستقبل بحي فيصل لتطوف بشوارعه الرئيسية رغم سوء الأحوال الجوية ولتختتم فاعليتها بمنطقة الموشي.
رفع المشاركون صور معتقلي طلاب الأزهر بالسويس وصور الرئيس محمد مرسي وأعلام مصر وشارات رابعه ، كما هتف الطلاب بسقوط حكم العسكر ونددوا بإجرام الداخلية.

 

* بيان طلاب ضد الانقلاب: احنا نقدر

كان فبراير 1946 شاهدا على ملحمة طلابية من أعظم الملاحم الوطنية في تاريخ مصر الحديث:
ففي هذا الشهر و بالتحديد في يوم التاسع من فبراير بدأ الطلاب في نضالهم مطالبين بالجلاء التام للمُحتل،
متسلحين بسلاح الإرادة و التصميم على تحقيق أهدافهم منتهجين وحدة صفهم وسيلةً لتحقيق هدفهم حتى و صلوا الى يوم 21 فبراير الذي استجاب فيه المصريين لدعوة الطلاب للإضراب العام ..
و خرجت المظاهرات الحاشدة و اصطدمت مع المحتل مؤكدين على أن الطلاب مستعدين لدفع أي ثمن مقابل تحقيق أهدافهم الوطنية السامية و اعتُبر هذا اليوم يوما عالميا للتضامن مع الطالب المصري.
في هذه الذكرى العظيمة وجب على كل طالب مصري أن يستلهم تاريخه النضالي المشرِّف و قدرته على فرض ارادته على مر التاريخ، فخوراً بما حققته الحركة الطلابية من إنتصارات عظيمة.
في هذا العام تأتي علينا هذه الذكرى و طلاب مصر ما بين شهيد، و معتقل،و مستمر في النضال ليسطر ملحمة نضالية على يد جيل جديد من أبناء الحركة الطلابية .
و نحن في هذه الذكرى نؤكد على أن :
المواجهة هي أنسب وسيلة لإسقاط حكم العسكر و تحقيق أهداف الثورة .
الحركة الطلابية هي نواة مناسبة ليجتمع حولها الجميع لتحقيق الاهداف الوطنية الكبرى بعيدا عن الاستقطاب الحزبي.
العسكر يمارس نفس وسائل القمع والقتل ضد الطلاب كما مارسها من قبل المحتل وفشل.

ندعو جموع الطلاب للمشاركة في أسبوع ثوري جديد تحت عنوان “احنا نقدر
تأكيدا على ان طلاب مصر قادرين على إستكمال النضال وتحقيق الإنتصار.
كما ندعو في هذا اليوم الى إرتداء الشارات البيضاء تضامنا مع شهداء هذا اليوم من الطلاب و تاكيدا على إصرارنا على تحقيق أهداف ثورتنا و على رأسها القصاص من كل المجرمين.

عاش كفاح الطلاب … يسقط حكم العسكر
المكتب التنفيذي لحركة طلاب ضد الإنقلاب
القاهرة: 19 فبراير 2015م

 

*إقالة مدير أمن بورسعيد

قرر وزير داخلية الانقلاب محمد إبراهيم، إقالة مدير أمن بورسعيد اللواء إسماعيل عز الدين، وذلك عقب زيارة ميدانية مفاجئة، تفقد خلالها خدمات تأمين المجرى الملاحى لقناة السويس، في ظل ما تلاحظ لوزير داخلية الانقلاب من أوجه قصور فى تنفيذ خطة التأمين.

وقرر محمد ابراهيم تعيين اللواء فيصل دويدار ” نائب مدير أمن الإسماعيلية ” مديراً لأمن بورسعيد، ووجه بالإلتزام بتطبيق خطط التأمين وإنتشار القوات وتواجد القيادات الأمنية والمستويات الإشرافية ميدانياً.

وتفقد الوزير محافظة بورسعيد للوقوف على مدى تطبيق الخطط الأمنية وتفعيلها وإنتشار القوات نقاط التفتيش والتمركزات والأقوال الأمنية بطريق “الإسماعيلية ـ بورسعيد” الصحراوى.

 

*أسيوط: قوات امن الانقلاب تداهم منازل الطلاب بابوتيج للمره الثانية في اقل من 24 ساعة

داهمت فجر اليوم قوات امن الانقلاب عددمن منازل الطلاب رافضي الانقلاب العسكري بمركز ابوتيج ولم يجدوا احدا منهم .
جدير بالذكر ان هذه المره الثانية خلال24 ساعة تداهم فيها قوات امن الانقلاب منازل رافضي الانقلاب بابوتيج وتم اعتقال عدد منهم في المره الاولي.

 

*قوات الأمن تعتقل 3 سيدات عقب مسيرة منددة بمجازر العسكر بـ المنصورة

خرج أهالي مدينة “المنصورة” اليوم في مسيرة بشارع “قناة السويس” ضد حكم العسكر.
رفعوا خلالها أعلام مصر وشارات رابعة وصور معتقلات المنصورة “منة ويسرا وأبرار وهبة وإسراء” مطالبين بالإفراج الفوري عنهن وعن جميع المعتقلين.
كما رددوا هتافات مطالبة برحيل العسكر وبالقصاص للشهداء.
يذكر أن قوات الأمن قد وصلت لمكان المسيرة عقب إنتهائها، وقامت بإعتقال 3 فتيات وعدد من الشباب عشواياً واقتادتهم لمكان مجهول، ثم تم الإفراج عن السيدات مع إستمرار اعتقال الشباب.

 

*الانقلاب يحكم بالمؤبد على 15 من ثوار الفيوم و5 سنوات لـ11 آخرين

قررت محكمة جنايات الانقلاب بالفيوم ، اليوم الخميس، السجن المؤبد علي 15 من رافضي الإنقلاب غيابياً.
كما قررت المحكمة بالسجن المشدد 5 سنوات حضورياً علي 10 من رافضي الإنقلاب و10 سنوات علي أحد رافضي الإنقلاب بالقضية رقم 966 جنايات الفيوم لعام 2014 .
وكانت النيابة قد وجهت ل 26 شخصا من رافضي الإنقلاب بمركز سنورس بالفيوم تهم محاولة اقتحام قسم شرطة مركز سنورس .

 

*الانقلاب يحيل 12 طالب بجامعة أسيوط للقضاء العسكري

أحالت النيابة العامة الانقلابية 12 طالبًا بجامعة أسيوط، اليوم الخميس، للقضاء العسكري، بتهمة الانضمام لجماعة إرهابية، والتظاهر دون تصريح وتكسير البوابات الإلكترونية لجامعة أسيوط، في 17 نوفمبر الماضي.
كانت نيابة الانقلاب قد لفقت التهم للكلاب وهم:
أسامه فتحي (كلية العلوم)، أحمد قرشي (كلية الحقوق)، محمود حمدان (معتقل، كلية العلوم)، أسامه أحمد سري (معتقل، كلية العلوم)، كمال مصطفى (كلية الحقوق)، محمد حمدي عبدالحفيظ (كلية الهندسة،) وليد خيري أبوالحارس (معتقل، كلية الحقوق)، محمد عبدالناصر محمد القرماني (كلية التجارة)، حسين حمدي عبدالحميد حسن (كلية الصيدلة)، صدام محمد محمود (خريج كلية التجارة)، أحمد عبد المنعم محمد أحمد (خريج كلية الطب) وأحمد جميل سيد عبدالحفيظ (معتقل، خريج كلية الهندسة)

 

*مليشيات الانقلاب تختطف 9 من رافضي الانقلاب بالإسكندرية

أكدت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، أن قوات أمن الانقلاب بالإسكندرية، تخفي 9 من المعتقلين الرافضين للانقلاب منذ 5 أيام، موضحة أنه تم عمل تلغرافات للمحامي العام بالإسكندرية بشأن اختطافهم لكن دون جدوى.

قالت التنسيقية -عبر صفحتها على “فيس بوك” اليوم الخميس-: “إن أسماء المتخطفين تضم كلا من: محمود السيد محمد علي بعتر، زكريا السيد محمد علي بعتر، أسامة عبد الحميد عبد الجواد أبو العزم، وم.أشرف عبد السميع محمد عبد السميع، وعصام محمد محمود عقل، ود.أحمد محمود علي حجازي، وإسلام يوسف محروس،  أحمد سالم صلاح.

وفي السياق نفسه، شنت قوات الانقلاب حملة مداهمات صباح اليوم على منازل مؤيدي الشرعية بقريتي الحامولي والمقراني التابعتين لمركز يوسف الصديق محافظة الفيوم، وحطمت أثاث المنازل التي داهمتها.

فشلت المليشيات في اعتقال أحد لعدم وجودهم في المنازل وقت المداهمة.

 

*أهالي المعتقلين : الجيش يستعد لتفجير سجن العازولي بمن فيه بعد فضح جرائمه

أفاد موقع إخوان سيناء أن  أهالي المعتقلين بسجن العازولي العسكري قالوا ان قوات الجيش الثاني المتواجدة بالسجن أبلغتهم بعدم ارسال أي أغراض لذويهم من المعتقلين بالعازولي وذلك بسبب قرار من قيادة الجيش الثاني الميداني .

وفي تصريحات خاصه أفاد “م.ع” أنهم تفاجأوا بابلاغهم الجيش لهم عن عدم استقبال اي اغراض لذويهم خاصه مع موجه البرد الشديد التي تتعرض لها البلاد وعند سؤالهم عن السبب أفادوا بأن هناك تهديدات من مجهولين بتفجير السجن ولذلك يعدون لنقل سجناء العازولي لمكان آخر لم يخبروهم به .

وقد استاء ذوي المعتقلين من هذا القرار المفاجأ والذي اعتبروه مقدمه لعمل شئ ما في المعتقلين الذين يعانون من سوء المعامله وتعرضهم لتعذيب شديد داخل هذا المعتقل الذي يقع في داخل معسكر الجلاء العسكري ومحاط بوحدات عسكرية يصعب جداً الوصول اليها .

كذلك ناشد أهالي المعتقلين العسكريين من أبناء سيناء في سجن العازولي العسكري بضرورة تحرك منظمات المجتمع المدني ومنظمات حقوق الانسان الدولية وتحمل مسئولياتها والعمل من أجل الحفاظ على ارواح ذويهم بعد هذه المستجدات والتي اعتبروها تطور خطير جداً قد ينذر بكارثة تبيتها القيادات العسكرية للتخلص من معتقلين سجن العازولي.

سجن العزولي

سجن العزولي

 

*مجلس الأمن ومجلس التعاون الخليجي.. “خبطتين علي رأس ” السيسي

في موقف لافت لأنظار السياسيين والمتابعين من حيث التوقيت؛ وقفت دول مجلس التعاون الخليجي ضد السياسة الهجومية التي تنتهجها مصر تجاه دولة قطر، وذلك في الوقت الذي كان دعم مصر هو نقطة خلاف خليجية – خليجية، أدت إلى سحب السفراء في المراحل الأولى من الانقلاب العسكري في مصر.

فقد أصدر مجلس التعاون الخليجي، الخميس، بياناً شديد اللهجة بحق مصر، أدان فيه الاتهامات المصرية لقطر بدعم “الإرهاب” أثناء جلسة على مستوى مندوبي الجامعة العربية في مجلس الأمن الدولي، على خلفية الغارات المصرية على ليبيا.

وجاء في نص موقف الأمين العام للمجلس عبد اللطيف الزياني: “نرفض الاتهامات التي وجهها مندوب مصر الدائم لدى جامعة الدول العربية إلى دولة قطر بدعم الإرهاب” ووصفها بأنها “اتهامات باطلة تجافي الحقيقة وتتجاهل الجهود المخلصة التي تبذلها دولة قطر مع شقيقاتها دول مجلس التعاون والدول العربية لمكافحة الإرهاب والتطرف على جميع المستويات“.

و في نفس التوقيت جاءت الخبطة الثانية علي رأس السيسي و هي الأقوي حين رفض مجلس الأمن ىالاستجابة لمطالبه جملة و تفصيلا حيث طلب أولا بالتدخل العسكري الدولي في ليبيا فرفض مجلس الأمن ثم خفض السيسي طلباته الي السماح بتسليح حفتر فرض مجلس الأمن أيضا فخفض طلباته الي فرض عقوبات علي قوات فجر ليبيا فكانت المفاجأة ان مجلس الأمن يرفض أيضا و يدعو لحل سلمي للأزمة في ليبيا

 

*معتقلو قسم ثالث الإسماعيلية يواصلون إضرابهم لليوم الرابع بسبب سوء المعاملة

اصل معتقلوا الشرعية بقسم ثالث الإسماعيلية إضرابهم عن الطعام لليوم الرابع على التوالى بسبب سوء المعاملة داخل القسم.
قال أحد ذوى المعتقلين:يطالب المعتقلون بحسن معاملتهم وسرعة ترحيلهم لسجن المستقبل حيث تم احتجازهم فى قسم ثالث منذ اكثر من عام فى زنازين غير آدمية وبأعداد كبيرة وسط الجنائيين الذين يدخنون السجائر والمخدرات.

 

* جنايات القاهرة” تجدد حبس 177 من رافضي الانقلاب 45 يوما

قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، تجديد حبس 177 من رافضي الانقلاب العسكري بزعم اتهامهم في أحداث مجزرة فض رابعة العدوية، يوم 14 أغسطس 2013 لمدة 45 يوما على ذمة التحقيقات.

طلب المحامون خلال نظر جلسات تجديد الحبس أن تتنحى المحكمة عن نظر التجديدات؛ نظرا لتكرار تجديد الحبس من الهيئة.

لفقت النيابة للمتهمين بالقضية عدة اتهامات عبثية، منها: ارتكاب جرائم استعمال القوة والعنف مع أفرد الشرطة، ومنع رجال السلطة العامة، من ممارسة أعمالهم، وحيازة أسلحة نارية وذخائر بدون ترخيص، وحيازة مفرقعات، وتخريب المال العام والطرق، وتعطيل وسائل النقل البرية، وإضرام النيران في مسجد رابعة العدوية وملحقاته عمدًا، وحيازة أسلحة بيضاء للاعتداء على المواطنين، والإرهاب، وتكدير الأمن العام

 

*تأجيل محاكمة 6 مواطنين بـ ‫الدقهلية أمام القضاء العسكري

 أجلت المحكمة العسكرية بسندوب بالمنصورة اليوم جلسة محاكمة 6 مواطنين بعد إحالتهم يوم الأربعاء الموافق 11 فبراير من الشهر الجاري إلي 28 فبراير، وكان قد تم اعتقالهم في 7 ديسمبر الماضي من قرى (ديموة- مركز دكرنس، وكفر عبد المؤمن) وتعرضوا للإخفاء القسري والتعذيب الشديد في غرفة الثلاجة بالدور الثاني بقسم دكرنس لمدة ثلاثة أيام لم يتمكن فيهم ذويهم ولا محاميهم من رؤيتهم ولا معرفة مصيرهم حتى تم عرضهم على النيابة وإجبارهم على الاعتراف بالتهم الملفقة لهم.
ويواجه المعتقلون تهم لُفقت لهم منها (انتماء لجماعة إرهابية، تكوين خلية، حيازة منشورات ضد الجيش والشرطة، إلقاء مولوتوف ع قسم دكرنس في شهر نوفمبر الماضي).
المعتقلون هم ( ” سعد محمد توفيق جاد – 62 عام – وكيل كلية رياض أطفال السابق، ممدوح عبد الخالق، محمد الطنطاوي وابنه عبد الله الطالب بحقوق المنصورة،وابن أخيه محمد صلاح الطنطاوي 16 عام، أحمد شهاب”).

 

*البورصة تخسر 5.5 مليار جنيه في نهاية تعاملات الأسبوع

تراجعت مؤشرات “بورصة مصر” في ختام تداولات يوم الخميس، وخسر رأسمالها السوقي نحو 5.5 مليارات جنيه (720.6 مليون دولار) بضغط من مبيعات المؤسسات المحلية، وبدل المؤشر الرئيسي “إيجي أكس 30″ اتجاهه الصعودي في بداية التعاملات ليرتد خاسرًا ما نسبته 0.59% ليغلق عند 9481.2 نقطة، بحسب موقع “مباشر“.

هبط مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “إيجي أكس 70″ بنسبة 0.63% عند 574.03 نقطة. فيما انخفض المؤشر الأوسع نطاقًا “إيجي أكس 100″ بنسبة 0.56% ليصل إلى 1139.87 نقطة.

بلغت أحجام التداول على الأسهم 509.6 مليون جنيه بعد التداول علي نحو 125.2 مليون سهم، فيما بلغت القيمة الإجمالية للسوق 638 مليون جنيه بعد التداول على 127 مليون سهم من خلال 21.3 ألف صفقة.

وعلى صعيد جنسيات المستثمرين فتعاملات اتجهت المصريين نحو البيع بصافي بيعي 99.3 مليون جنيه، فيما اتجهت تعاملات الأجانب والعرب نحو الشراء بصافي شرائي 91.4 مليون جنيه و 7.9 ملايين جنيه على التوالي.

وعلى صعيد فئات المستثمرين فتعاملات المؤسسات تتجه للبيع وبخاصة المصريين، مقابل حركة شرائية سيطرت على تعاملات الأفراد .

تصدر سهم “أسمنت بورتلاند طره” الارتفاعات بنسبة 5.06% إلى 17.86 جنيهًا، فيما جاء على رأس الأسهم المتراجعة سهم “العربية لاستصلاح الأراضي” بنسبة 5.40% إلى 12.45 جنيهًا.

 

*رسالة الشيخ محمود شعبان من سجنه للرأي العام

للمرة الأولى منذ اعتقاله بعد حواره الشهير مع المدعو وائل الإبراشي، يتواصل الداعية الإسلامي المعروف الدكتور محمود شعبان مع الرأي العام من خلال  رسالة من محبسه  لتوضيح حالته الصحية وما أصابه خلال حبسه والمعاناة التي تعرض لها:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد..

علمت اليوم الأربعاء الموافق 18/2/2015 عن طريق الأستاذ المحامى أثناء حضوره معى بجلسة التجديد بنيابة أمن الدولة أنك فور علمك بالإصابة التى حدثت لى منذ شهرين تقريباً اهتممت لأمرى وسبق أن نشرت مناشدة للإمام الأكبر شيخ الأزهر للتدخل لحمايتى ورعايتى كابن من أبناء الأزهر الذى أشرف بالانتساب إليه وعلمت أن الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر صدرت عنه تصريحات مفادها أنه استجابة لاستغاثة أسرتى – وأسرتى لم  تستغث بأحد – كلفه الإمام الأكبر بالسؤال عنى وأفاد بأنه اهتم لأمرى وبادر بالسؤال عنى وأن جهات ردت عليه وأوضحت له أنى بصحة جيدة!! ولا أعانى من شيء!!

وهذا محض كذب وافتراء إذ لم يسأل عنى أحد من طرف الإمام الأكبر ولا من طرف الجامعة من وقت إصابتى وحتى الآن وحالتى الصحية – والحمد لله – تتحول من سيئ إلى أسوأ..

وحيث إننى ووالله الذى لا إله غيره ومنذ أن أصبت بجلطة وأنا بمقر نيابة أمن الدولة بتاريخ 22/12/2014 وأصبت على إثرها بحالة من الشلل فقدت معها القدرة على تحريك أطرافى اليسرى ولا أستطيع الوقوف والمشى من وقتها وحتى اليوم حتى أنهم يحضروننى للعرض على النيابة محمولاً على كتف أفراد الأمن كما أننى أعانى الأمرين لقضاء حاجتى فى السجن خاصة والحمامات فيه بلدى وألقى معاملة شديدة التعنت من إدارة السجن ولم يهتم أطباء السجن الحالى ولم أتلق أي رعاية صحية ولم يقدم لى أى دواء رغم أن آخر تقرير طبى بحالتى صدر من مستشفى المنيل الجامعى أفاد بأنى أحتاج إلى علاج كيماوى وعلاج نفسى وعلاج طبيعى ومع ذلك لم أتلق ثمة علاج ومع ذلك لم يستحوا أن يطلبوا منى صراحة أن يتم علاجى على نفقتى الخاصة وقالوا تحتاج حاليا كمرحلة أولى لعمل أشعة بمبلغ 700 جنيه وعدد أربع حقن بمبلغ 2400 جنيه..

وحيث إننى أستاذ مساعد بجامعة الأزهر وأصبت وأنا قيد الحبس الاحتياطى على ذمة قضية لفقت إلىّ لا لشيء إلا لأننى استخدمت حق التعبير عن رأيى كما تعلم وقد عجزوا عن أن يقدموا ضدى دليلاً واحداً على أننى حرضت على عنف أو حتى تظاهر وهو السبب وراء عدم إحالة القضية إلى المحكمة حتى تاريخه..

وحيث إننى ما زلت وسأظل بإذن الله على قوة جامعة الأزهر الذى أشرف بالانتساب إليه وعليه، فإن علاجى يجب أن يكون على نفقة الجامعة وأن تتولاه مستشفيات الجامعة وهذا حقى كأستاذ بالجامعة خاصة أن مرتبى موقوف صرفه حتى تاريخه على ذمة قرار إحالتى لمجلس تأديب بناء على اتهامات مضحكة وطلبى منك أن تضع مشيخة الأزهر والجامعة أمام مسئوليتهما القانونية تجاه علاجى ورعايتى داخل سجنى إلى أن يأذن الله برفع الظلم الواقع علىّ..

كما أطلب منك أن تخبر عنى الرأى العام أن مصر ستضيع بالظلم القائم فيها وأن ما يقلقنى كثيراً أن فكر التكفير بدأ فى الانتشار من جديد داخل السجون بين الشباب المعتقل ظلماً وأن حجتنا كعلماء ودعاة ضعفت أمامهم من شدة ما يشعرون به من ظلم وعلى عقلاء الأمة من أمثالك أن يتحركوا لدق ناقوس الخطر فغياب العدل وشيوع الظلم لن يأتى إلا بشر وخراب وما أريد إلا الإصلاح ما استطعت..
هذا ولكم خالص التحية والتقدير..
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
دكتور / محمود شعبان إبراهيم

 

* الجزائر وبريطانيا ترفضان التدخل العسكري في ليبيا

أكدت الجزائر وبريطانيا أنهما تؤيدان حلا سياسيا وليس عسكريا في ليبيا، كما أعلن الخميس في العاصمة الجزائرية وزيرا خارجية البلدين.
وقال وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند في مؤتمر صحافي مع نظيره الجزائري رمطان لعمامرة: “لا نعتقد أن عملا عسكريا يمكن أن يؤدي إلى تسوية المشكلة في ليبيا“.
وقال الوزير الجزائري: “نحرص، بصفتنا جيران ليبيا على أن نكون جزءا من الحل وليس من المشكلة”، مشيرا إلى الدور الكبير الذي يمكن أن يضطلع به البلدان المجاوران لليبيا في تسوية الأزمة.
وذكر الوزيران أن هدف المفاوضات هو السماح لليبيا بتشكيل حكومة وحدة وطنية “في أقرب وقت ممكن“.
وأضاف لعمامرة: “نحن نؤيد الحل السياسي، والحوار… وعامل الوقت بالغ الأهمية، ومن الضروري أن يبذل كل الأطراف الليبيين جهودهم وأن يساعدهم كل ذوي الإرادات الحسنة” على بلوغ هذا الهدف.

 

* حاكم فلوريدا : أوباما ينسحب من دعم السيسي

انتقد جيب بوش، حاكم فلوريدا السابق، والمرشح المحتمل للرئاسة، شقيق الرئيس السابق، جورج بوش الابن، الإدارة الأمريكية، بدعوى “انسحابها الآن من دعم السيسي”، الذي وصفه بأنه قادر على توفير الأمن رغم افتقاده الديمقراطية.
جاء ذلك في ندوة نظمها “مجلس شيكاغو للشؤون العالمية”،امس الأربعاء، وناقشت آراءه في السياسة الخارجية الأمريكية. وكتب جوش روجين، المحلل السياسي الأمريكي بشبكة “سي إن إن”، تدوينة عبر حسابه على التدوين المصغر “تويتر، ناقلا مقتطفات من الندوة: “قال جيب بوش: “لقد أخطأنا في فهم الوضع في مصر.. والآن ننسحب من دعم السيسي“.
وفي ذات السياق، قالت الأمريكية روزي جراي مراسلة موقع “بازفيد”، عبر حسابها على تويتر: ”انتقد جيب بوش الإدارة الأمريكية لانسحابها من دعم السيسي“.
وذكر توم ماكارثي، الصحفي بالجارديان: “تحدَّث جيب بوش عن السيسي قائلاً: هل هو ديمقراطي ليبرالي يؤمن بالحرية كما نفعل نحن؟ لا هو ليس كذلك، ولكن الأمن يخلق الفرص“.
وعلَّق آرون رضا، المحلل بالإيكونوميست على تصريحات جيب بوش قائلاً: ”إنه يقول إن السيسي ليس ديمقراطيًا لكن يمكن أن يوفر الأمن..لكن السؤال “الأمن لمن؟“.

 

*بيان لمجلس التعاون الخليجى يوجه إنتقادات حادة لمصر

أصدر مجلس التعاون الخليجى الخميس، بيانا، انتقد فيه الاتهامات المصرية لقطر بدعم الإرهاب أثناء جلسة على مستوى المندوبين فى الجامعة العربية على خلفية الغارات المصرية على ليبيا.

وأعرب الأمين العام للمجلس عبد اللطيف الزيانى فى بيان عن “رفضه للاتهامات التى وجهها مندوب مصر الدائم لدى جامعة الدول العربية إلى دولة قطر بدعم الإرهاب”، ووصفها بأنها “اتهامات باطلة تجافى الحقيقة وتتجاهل الجهود المخلصة التى تبذلها دولة قطر مع شقيقاتها دول مجلس التعاون والدول العربية لمكافحة الإرهاب والتطرف على جميع المستويات“.

واعتبر الزيانى، أن التصريحات المصرية، “لا تساعد على ترسيخ التضامن العربى فى الوقت الذى تتعرض فيه أوطاننا العربية لتحديات كبيرة، تهدد أمنها واستقرارها وسيادتها“.

وأوضح البيان أن التحفظ القطرى على الغارة المصرية “جاء متوافقا مع أصول العمل العربى المشترك الذى يقضى بأن يكون هناك تشاور بين الدول العربية قبل قيام إحدى الدول الأعضاء بعمل عسكرى منفرد فى دولة عضو أخرى، لما قد يؤدى هذا العمل من أضرار تصيب المدنيين العزل“.

 

 

* كلاكيت ثانى مرة: اختطاف 10 مصريين بليبيا

قال مستشار النيابة الإدارية محمود جبريل، إن 10 مصريين اختطفوا اليوم يعملون جميعهم بالمعمار بينهم اثنين من أشقائه جرى اختطافهم فجر اليوم الخميس، من مسكنهم بمنطقة السبعة بمدينة طرابلس الليبية .
وأضاف ، أن مجموعة مكونة من 10 أفراد يعملون جميعهم بالمعمار بطرابس، اختفوا من مسكنهم بينهم شقيقاه، وأن جيرانهم وجدوا آثار اقتحام وتكسير عنيف بمسكنهم.
وأشار الى إنه أخبر السفارة المصرية فى ليبيا ، للمساعدة فى العثور عليهم أحياء.

 

*آلاف المصريين يواجهون “المجهول” في ليبيا

أعلنت السلطات المصرية عن اعتزامها تسيير جسر جوي بين القاهرة وعدد من المطارات التونسية، لإعادة آلاف المصريين المتواجدين في ليبيا، والذين يواجهون تهديدات بالقتل والاختطاف، بعد قيام الجيش المصري بشن غارات على مواقع تابعة لتنظيم “داعش” داخل الأراضي الليبية.


وأكد رئيس شركة مصر للطيران، سامح الحفني، أن الشركة أنهت استعداداتها لبدء تشغيل الجسر الجوي إلى المطارات التونسية، بعد توقف الرحلات إلى المطارات الليبية، بسبب الأوضاع الأمنية المتردية، لافتاً إلى أنه سيتم توفير أكبر قدر من الطائرات، وخاصة ذات الطرازات العريضة، التي تستوعب أعداداً كبيرة من الركاب.

وقال الحفني، في تصريحات أوردها موقع “أخبار مصر”، نقلاً عن وكالة أنباء الشرق الأوسط، إنه تم التنسيق مع الطاقم القنصلي، المكلف بالتوجه إلى الحدود التونسية، لاستقبال المصريين الراغبين في العودة، لمتابعة توافد المصريين على منفذ “رأس جدير”، ومعرفة أعدادهم أولاً بأول، لاتخاذ قرار بداية الرحلات.

وكانت شركة مصر للطيران قد قامت بتسيير جسر جوي مماثل، خلال شهري أغسطس/ آب وسبتمبر/ أيلول من العام الماضي، تم من خلاله تسيير أكثر من 60 رحلة جوية إلى المطارات التونسية، لنقل ما يزيد على 16 ألف مصري من العاملين في ليبيا، والذين تمكنوا من عبور الحدود إلى الجانب التونسي.

من جانبها، قالت وزيرة القوي العاملة والهجرة، ناهد العشري، إن الوزارة تدرس حالياً فتح مكتب مؤقت في مدينة “طبرق” الليبية، لاستيعاب وتوجيه العمالة الراغبة في العودة إلى مصر، وتوجيههم إلى أماكن “التجمعات الآمنة، تمهيداً لعودتهم إلى الأراضي المصرية.

ولفتت العشري، وفق ما أورد موقع التلفزيون الرسمي، إلى أن غرفة العمليات بالوزارة تقوم بحصر أعداد العائدين من ليبيا أولاً بأول، كما تجري اتصالات مع عدد من أصحاب الأعمال، بهدف استيعاب هذه العمالة العائدة وتوفير فرص عمل لها في مختلف التخصصات.

وفيما يتعلق بمصير 21 صياداً مصرياً كانوا محتجزين في ليبيا، فقد نقل مصادر صحفية عن نقيب الصيادين في محافظة “كفر الشيخ”، أحمد عبده نصار، قوله إنه تلقى معلومات خلال الساعات القليلة الماضية، تفيد بأن الصيادين متواجدين حالياً في “مكان آمن” بمدينة “مصراتة، لدى خفر السواحل الليبية.

وكانت روايات متضاربة قد ترددت حول ظروف احتجاز هؤلاء الصيادين في ليبيا، حيث أكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، السفير بدر عبدالعاطي، في تصريحات له أن احتجازهم يرجع لعدم حملهم اوراق تثبت دخولهم للأراضي الليبية بطريقه شرعية.

 

* قائد الحرس البحريني: السيسي قتل أطفال “درنة” دعما للعميل “حفتر

هاجم ناصر حمد آل خليفة -قائد الحرس الملكي البحريني- قائد الانقلاب العسكري بمصر عقب اعتدائه على الأراضي الليبية.

 

قال حمد عبر “فيس بوك”: السيسي لم يكن هدفه الثأر للمصريين الذين قتلوا ظلما في سيرت وإلا لتعاطف معه الجميع! السيسي أرسل قنابل موته لأطفال درنة بدل سرت دعما للعميل حفتر, مضيفًا لماذا لم يتوجه السيسي لمجلس الأمن بشكوى وإثبات حجة الاعتداء الليبي والحصول على تفويض ودعم دولي قبل توجيه قنابله لقتل أطفال درنة؟

 

وتابع: محاولة أنذال الصحافة الممولة من نفط الخليج التغطية على جرائم السيسي ضد أطفال درنة تتناقض مع رفضهم تدخل إيران في اليمن وسوريا ولبنان والعراق!, لا يمكن تجزئة الأمور ورفض تدخل هنا وقبول تدخل هناك، كما لا يمكن تبرير قتل أطفال أبرياء في درنة ردا على قتل عمال أبرياء في سرت.

 

أكد حمد أن محاولة عسكر مصر الذي يقتل الشعب المصري داخل مدن مصر إثبات اهتمامه بحياة المصريين في الخارج دجل لا يصدقه إلا معتوه أو صاحب ضمير غائب!, من لا يهتم بحياة مواطنيه في الداخل لن يكون حريصا عليهم في الخارج!.

 

وأردف: محاولة نظام السيسي في مصر اتهام قطر بدعم الإرهاب لأن قطر ترفض البلطجة في تعامل الدول العربية مع بعضها وتتمسك بعمل مشترك مبني على الحق.

وختم: هدف السيسي ونظامه في ليبيا ليس شريفًا ولا صادقًا! السيسي يريد عودة نظام قذافي جديد في ليبيا بدعمه الهارب من وجه العدالة خليفة حفتر

 

*عودة 1770 مصريا من ليبيا خلال 24 ساعة

استقبل معبر السلوم الحدودي المصري مع ليبيا 1770 مصريا، عائدين إلى بلادهم، بحسب مسؤول مصري.

وبذلك يرتفع عدد العائدين من ليبيا، بحسب البيانات الصادرة عن مديرية أمن مطروح (شمال غرب)، منذ الأحد الماضي، عندما أعلن تنظيم “داعش” ذبح 21 قبطيا، إلى 2960.


وقال العناني حمودة، مدير أمن مطروح، إن “أعداد المصريين القادمين من الجانب الليبي عبر منفذ السلوم البري زادت عن معدلها الطبيعي خلال الـ24 ساعة الماضية، حيث استقبل المعبر 1770 مصريا”، فيما كانت الأعداد في السابق تقدر بالمئات.

وأوضح حمودة، لوكالة الأناضول، أن “منفذ السلوم البري يشهد حالة أمنية مستقرة”، مشيراً إلى أنه “تم تعزيز الخدمات بقوات أمن إضافية من المديرية والجهات الرقابية وأمن الموانئ ومصلحة الجوازات، إلى جانب التنسيق بين إدارة شرطة المنفذ ومصلحة الجوازات والقوات المسلحة وفرع الأمن العام وإدارة الأمن الوطني بمطروح“.

واستقبل المنفذ الحدودي بالسلوم على حدود مصر مع ليبيا 380 مصريا، الأحد، عائدين من ليبيا، كما استقبل المعبر 255 يوم الإثنين الماضي، و555 مواطنًا خلال الثلاثاء  الماضي، بحسب بيانات سابقة لمدير أمن مطروح.

ومنذ 20 يناير/ كانون الثاني الماضي صدر قرار لجهات الأمن بمنع سفر المصريين إلي ليبيا علي رحلات شركات الطيران الليبية، التي تنظم رحلات من مطار برج العرب بالإسكندرية إلى المدن الليبية، بسبب سوء الأوضاع الأمنية.

 

*وزير خارجية قطر: اتهام مرسي بالتخابر مع الدوحة “كارثة

وصف وزير خارجية قطر خالد العطية اتهام الرئيس المصري محمد مرسي بالتخابر مع قطر بـ”كارثة”، مؤكدا أن بلاده “لا تدعم الإخوان المسلمين” بل تدعم – وما زالت تدعم – مصر، مشيرا إلى أنه حتى اليوم هناك ودائع قطرية في الاقتصاد المصري“.


جاء هذا في حوار مع جريدة “الحياة” العربية الدولية، التي تصدر في لندن (مملوكة لسعوديين)، في طبعتها السعودية، خلال مشاركته في الوفد الرسمي الذي رافق أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثان إلى الرياض أول أمس، ونشرته في عددها الصادر اليوم.

وفي رده على سؤال بشأن تعليقه على محاكمة الرئيس المصري محمد مرسي بتهمة التخابر مع قطر، وإفشاء معلومات سرية لها، قال العطية : “لا أستطيع أن أقول شيئاً. إذا كان التعامل مع دول عربية شقيقة يعتبر تخابراً فتلك كارثة“.

وبدأ في 15 فبراير/ شباط الجاري نظر أولى جلسات محاكمة الرئيس محمد مرسي و10 آخرين، من كوادر وأعضاء جماعة الإخوان، في قضية اتهامهم بالتخابر مع دولة قطر عبر “تسريب وإفشاء وثائق ومستندات”، صادرة عن أجهزة سيادية كانت بحوزة مؤسسة الرئاسة، تتعلق بالأمن القومي، والجيش، والتي أجلتها المحكمة إلى جلسة 28 فبراير/ شباط الجاري، بحسب مصدر قضائي.

وأكد العطية أن “قطر لا تدعم الإخوان المسلمين، قولاً واحداً”، وذلك ردا على سؤال له حول إصرار بلاده على دعم الإخوان.

وتابع: “قطر وقفت مع مصر ودعمتها مند ثورة 25 يناير منذ أيام المجلس العسكري، وكان المشير حسين طنطاوي (رئيس المجلس العسكري الأسبق) موجوداً، وبدأنا ندعم الأشقاء في مصر بدعم الاقتصاد، وأن نجعل ثورتها تنجح بكل المقاييس“.

وأردف : “في تلك الفترة لم يكن هناك “إخوان مسلمين” في الأفق أصلاً، ومع ذلك استمررنا في دعم الأشقاء في مصر، لأجل مصر، لأجل أن قطر تؤمن بأنه إذا كانت مصر قوية، فهذا سينعكس إيجاباً على الوطن العربي“.

وأضاف: “الإخوان المسلمون جاؤوا ورشحوا أنفسهم، وفازوا في الانتخابات، لم أكن أنا الذي اخترتهم وليست قطر من اختارتهم، وإنما الشعب المصري من اختارهم، ولما تم الاختيار وعُيّن رئيسا من الإخوان المسلمين تعاملنا مع الحكومة، ومع الرئيس، وأزيدك أيضاً بأنه بعد الإجراءات التي تمت في مصر استمررنا في الدعم، والدليل أننا لغاية اليوم هناك ودائع قطرية في الاقتصاد المصري، وأكثر من هذا، صدَّرنا في ظل حكم الرئيس (عبدالفتاح) السيسي 5 شحنات عملاقة من الغاز القطري هبةً للشعب المصري، بتوجيه من الأمير“.

وفي رده على سؤال حول عدد الذين رُحِّلوا من جماعة الإخوان المسلمين من قطر ( نهاية العام الماضي)، قال العطية : “استخدام كلمة (رُحِّلوا) خارج عن السياق. بعض الأشقاء والأخوة المصريين الموجودين ممن ينتمون لتيار الإخوان المسلمين أو غيره هم من طلبوا أن يغادروا قطر، استشعروا الضغط من بعض الأشقاء، وهم من تلقاء أنفسهم طلبوا المغادرة، علماً بأن عوائلهم أو أطفالهم لا يزالون في المدارس، نستضيفهم، وهذه تعتبر بلدهم، وفي أي وقت ممكن أن يغادروا ويرجعوا، وقطر دولة عربية شقيقة لكل العرب“.

وفي رده على سؤال حول ما إذا كانت “علاقة الجمود مع مصر ستستمر، أم أن هناك جهوداً وخطوات مستقبلية ستعمل عليها قطر مع دول الخليج لإعادة العلاقات مع مصر، قال وزير خارجية قطر: “دعني أعطيك مثالاً بسيطاً جداً: في 30 يونيو 2013 كان عندنا 130 ألف مصري يعملون في قطر، اليوم عندنا 200 ألف مصري. معناها لم تتأثر العلاقة“.

ونفى وزير خارجية قطر استخدام بلاده هل قناة “الجزيرة” كسلاح للضغط على دول عربية.

وقال في هذا الصدد :” قطر لا تحتاج إلى أن يكون لديها عيار ناري لتصوبه على أحد. قطر لديها رؤية بالنسبة إلى العمل العربي المشترك، ووحدة العرب، وصحة العرب. وقطر دائماً من الدول العربية المتقدمة في المشاريع العربية، ودائماً تجدها في أول الصف في أي مشروع عربي وحدوي يؤدي إلى تماسك العرب، وبالتالي نحن لا نحتاج إلى أن تكون لدينا ذخيرة نطلقها على العرب“.

وردا على سؤال بشأن أن “الجزيرة تموّل من الحكومة القطرية.. وليست مستقلة، قال العطية :”الجزيرة قناة إعلامية حرة مثل أي قناة. وإدارتها مستقلة. وأنت لك الخيار كمشاهد ومسؤول عربي أن تتنقل بين القنوات، إذا لم تعجبك المادة الموجودة في الجزيرة، انتقل يا أخي إلى قناة أخرى. أنت لست مجبوراً أن ترى الطلقة تأتيك”.

 

 

*العليا للانتخابات” ترفض قبول أوراق ترشيح الراقصة سما المصري

أكدت الراقصة سما المصري، أن اللجنة القضائية المشرفة على استلام أوراق المرشحين المحتملين لعضوية مجلس الشعب، رفضت استلام أوراق ترشحها، أمس، بدعوى عدم تضمن أوراقها نتيجة الكشف الطبي الذي أجرته، أمس الأول، مؤكدة أن الصورة أمامها أصبحت ضبابية ولا تعلم مصير ترشحها حتى الآن.

وقالت سما : إنها تقدمت بأوراق ترشحها إلى اللجنة القضائية بمحكمة جنوب القاهرة، وضمنها إخطارًا يفيد خضوعها لإجراءات الكشف الطبي، موضحة أنها فوجئت برفض اللجنة استلام الأوراق، نظرًا لعدم تضمنه نتيجة الكشف.

وأضافت:”علمت هناك أنني لست الحالة الوحيدة التي تعرضت لمثل هذا الموقف، ولكني فوجئت في الوقت ذاته بتسلم اللجنة لأوراق عدد من المرشحين دون تسلمهم لنتيجة الكشف الطبي، حيث اكتفوا بتسلم الإخطار فقط، وهذه مسألة في رأيي تؤكد إن فيه حاجة غلط”.

جيش الانقلاب يقتل المدنيين في مصر وليبيا. . الأربعاء 18 فبراير. . السيسي التقى حفتر على الحدود

السيسي وحفتر

السيسي وحفتر

جيش الانقلاب يقتل المدنيين في مصر وليبيا. . الأربعاء 18 فبراير. . السيسي التقى حفتر على الحدود

 

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

*مقتل جندي وإصابة ضابط بعد إطلاق مجهولين النار على سيارة شرطة بالسويس

هاجم مجهولون بالأسلحة النارية مساء الأربعاء سيارة شرطة بالقرب من قرية عامر بحى الجناين بطريق السويس الإسماعيلية مما أدى لمقتل عسكري وإصابة ضابط إصابات خطيرة.

استقبلت مستشفى السويس العام منذ قليل “عسكرى” جثة هامدة، وضابط مصاب بطلقات نارية منذ قليل.
وقال مصدر أمنى إن المجهولين أطلقوا النيران على السيارة أثناء سيرها على الطريق، ما أدى لمقتل العسكرى وإصابة الضابط.

 

*جيش الانقلاب يقتل 18 مواطنًا بقصف جوي فى رفح والشيخ زويد

شنت قوات جيش الانقلاب، اليوم، غارة جوية على مناطق جنوب رفح والشيخ زويد، ما أدى لمقتل 18 مواطنًا واعتقال 27 آخرين.

وقالت مصادر أمنية بشمال سيناء: إن الطائرات الحربية من طراز «أباتشي» نفذت عدة غارات جوية على مناطق الغرة والتومة واللفيتة والمقاطعة والمهدية جنوب رفح والشيخ زويد، وأطلقت الطائرات صواريخ «الهيل فير»، ما أحدث دويًّا هائلا ودخانًا كثيفًا، شوهد على بعد عدة كيلو مترات.

وأضافت المصادر أن الغارات الجوية أسفرت عن مقتل 18 مواطنًا وتدمير 21 منزلا وتدمير سيارتي دفع رباعي و7 دراجات نارية.

 

*شاهد .. جو تيوب | داعش في ليبيا

 

* فشل المجموعة العربية بـ”مجلس الأمن” صفعة قوية للسيسى

شهدت أروقة مجلس الأمن اليوم، فشل المجموعة العربية فى التوصل إلى اتفاق على مشروع قرار دولى لمحاربة تنظيم “داعش” بليبيا وهو مايعد صفعة قوية لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى والإمارات واللواء خليفة حفتر بعد طلبهم التدخل الدولى فى ليبيا بحجة محاربة” داعش“.

الاجتماع حضره سامح شكرى، وزير خارجية الانقلاب، مع سفراء المجموعة العربية فى نيويورك، قبل انعقاد الجلسة الطارئة المقررة لمجلس الأمن، عصر اليوم الأربعاء، وطرح مجموعة من العناصر لتضمينها فى مشروع القرار المزمع تقديمه باسم المجموعة العربية لمجلس الأمن فى جلسته الطارئة.

كان المتحدث باسم خارجية الانقلاب بدر عبد العاطى، قد زعم أن المجموعة العربية، خلال لقائها بالوزير شكرى تبنت مشروع القرار بالعناصر التى تقدمت بها مصر بما فى ذلك المطالبة برفع الحظر عن تقديم السلاح لما أسماه الحكومة الشرعية، لتمكينها من أداء مهامها فى محاربة الإرهاب، وذلك اتساقًا مع قرار الجامعة العربية الصادر فى هذا الشأن، بالإضافة إلى تشديد الرقابة بحرًا وجوًّا لمنع وصول الأسلحة إلى ما أسماه الميليشيات المسلحة.

 

* تجديد حبس 3 شباب بـ ‏المنصورة 15 يوما على ذمة التحقيقات

جددت النيابة العامة بالمنصورة اليوم الأربعاء الموافق حبس ثلاثة شباب بالمنصورة 15 يوما على ذمة التحقيقات، ويذكر أن قوات الأمن قد اختطفتهم كلٌ على حدي وأخفتهم قسرياً بمركز طلخا لمدة 7 أيام تعرضوا خلالها للتعذيب الشديد بالضرب والسحل والصعق بالكهرباء واغمت أعنيهم لمدة الـ 7 أيام متواصلين لإجبارهم على الإعتراف بتهم ملفقة منها ” تشكيل خلية إرهابية وحيازة أسلحة وتفجير محول كهرباء“.
والمعتقلون هم: ( فتحي عبدالوهاب عبد السلام – 34 سنة من مدينة طلخا، ياسين سعد ياسين – 28 سنة من قرية بستو بنبروة، ومصطفي الرفاعي عبد الوهابالفرقة الرابعة كلية التجارة من قرية الريدانية)

 

* مرسي: لم أر أحدا من أهلي منذ الانقلاب 2013

قال الرئيس المصري، محمد مرسي، اليوم الأربعاء، إنه “لم ير” أحدا من أفراد أسرته، منذ 7 نوفمبر/ تشرين الثاني 2013.

جاء ذلك خلال نظر جلسة محاكمة مرسي و130 آخرين، اليوم، في القضية المعروفة إعلاميا باسم “اقتحام السجون”، إبان ثورة يناير/ كانون الثاني 2011، والمنعقدة بمقر أكاديمية الشرطة، شرقي القاهرة، التي تم تأجيلها إلى جلسة السبت المقبل، لمواصلة الاستماع إلى مرافعات الدفاع، حسب مصادر قضائية فضلت عدم ذكر أسمائها.


وحسب مراسل وكالة الأناضول، الذي حضر الجلسة، قال مرسي: “أرجو أن تعرف هيئة المحكمة، أنني لم أر أحدا من أهلي منذ 7 نوفمبر/ تشرين الثاني 2013“.

وأضاف مرسي: “أنا لا أطلب شيئًا، ولكن هذا يخالف أعراف الدنيا وقوانين مصر كلها“.

وكانت آخر زيارة لمرسي داخل محبسه في سجن برج العرب، في 11 نوفمبر/ تشرين الثاني 2013 من محاميه، عقب زيارة قام بها زوجته ونجله يوم 7 من ذات الشهر.

وفي نهاية جلسة اليوم، قررت المحكمة تأجيل نظر القضية إلى جلسة السبت المقبل، لمواصلة الاستماع إلي الدفاع مع استمرار حبس المتهمين، وبينهم مرسي، الذي أطيح به يوم 3 يوليو/ تموز 2013، بعد عام واحد في الرئاسة، إثر احتجاجات شعبية مناهضة له، في خطوة يعتبرها أنصاره “انقلابا عسكريا، ويراها مناهضون له “ثورة شعبية” استجاب إليها وزير الدفاع في عهد مرسي، عبد الفتاح السيسي.

 

* النظام المصري: قطر كشفت عن موقفها الداعم لـ”الإرهاب

رفض مندوب الانقلاب الدائم لدى الجامعة العربية، تحفظ قطر على “التفهم الكامل” لمجلس الجامعة، لتوجيه مصر ضربة عسكرية ضد مواقع قالت إنها لتنظيم “داعش” بليبيا، مشيرا إلى أن هذا التحفظ يوضح أن قطر تشذ عن الإجماع العربي .. وكشفت عن موقفها الداعم للإرهاب“.


ونقلت وكالة الأنباء المصرية الرسمية، عن السفير طارق عادل، قوله اليوم، إن مجلس الجامعة على مستوى المندوبين “أصدر بيانا يؤكد مساندة ودعم وتفهم كامل من جانب الدول العربية للتدابير والإجراءات التى اتخذتها وتتخذها مصر لحماية مواطنيها والدفاع عن مصالحها وحقها الشرعى في الدفاع عن النفس، فضلا عن التدابير المتخذة لمواجهة الإرهاب والضربة الجوية لمواقع داعش فى ليبيا ثأرا لدماء المواطنين المصريين العزل“.

وكان الجيش المصري، أعلن صباح الإثنين الماضي، أنه وجه ضربة جوية “مركزةضد أهداف يقول إنها لتنظيم “داعش” في ليبيا، ردا على قتلهم 21 مسيحيا مصريا الأحد الماضي بحسب تسجيل مصور نشره التنظيم .

وأضاف عادل: “لم يشذ عن الإجماع العربى فى هذا الخصوص سوى قطر التى تحفظت على الفقرة الخاصة بحق مصر فى الدفاع الشرعي عن نفسها وتوجيه ضربات للمنظمات الإرهابية التى اقترفت هذا العمل“.

وتابع أنه “وفقا لقراءتنا فى مصر لهذا التحفظ القطرى، فإنه بات واضحا أن قطر كشفت عن موقفها الداعم للإرهاب“.

ومضي السفير قائلا إن :”هذا التحفظ القطرى ليس مستغربا؛ حيث يؤكد مرة أخرى خروج قطر عن الإجماع العربى فيما يتعلق بالحفاظ على العمل العربى المشترك وحق وسيادة الدول العربية بما فى ذلك ما قامت به مصر“.

وأضاف: “موقف قطر، التى دأبت على اتخاذ المواقف المناوئة لمصر، إنما يؤكد إنعزالها التام فى الجامعة العربية بخروجها عن الإجماع العربى“.

ولم تعلق دولة قطرعلي تصريحات مندوب مصر بالجامعة العربية، حتي الساعة 15: 19ت غ.

واليوم، عبر مجلس الجامعة العربية، عن تفهمه الكامل لتوجيه مصر ضربة عسكرية ضد مواقع لتنظيم “داعش” في مدينة “درنة” الليبية، وسط تحفظ قطري.

والفترة الأخيرة توترت العلاقات بين مصر وقطر مجددا ، بعد تقدم محدود جرى في العلاقات بين البلدين في ديسمبر/كانون الأول الماضي، برعاية العاهل السعودي الراحل الملك عبدالله بن عبدالعزيز.

 

*استغاثة أسرة المجند “أحمد بهلول” بالدقهلية‬ بعد اخفائه قسرياً

مع تزايد أعداد المختفين قسريا في مصر منذ 30 من يونيو لعام الفين واربعة عشر تلقت منظمة انسان للحقوق والحريات استغاثة من أسرة المجند المصري أحمد بهلول عبدالشافي مجند بالجيش سلاح ” كفاح شعبى ” – من قرية العزاوي مركز السنبلاوين محافظة الدقهلية -البالغ من العمر 24 عام عن اختفاءه منذ مايزيد عن عشرة أيام فيما ولم تتمكن والدته مقدمة الاستغاثة من التوصل إلى مكانه حتى كتابة تلك السطور .

تقول والدته للمنظمة أن المجند أحمد كان في زيارة لأهله يوم الأحد 8 فبراير ، واتصلت به وحدته العسكرية يوم الاثنين 9 فبراير تطلب منه الحضور بأقصى بسرعة ، ذهب إلى الوحدة واتصل بها تليفونياً الساعة 5 مساءً، وقال لها أنهم يقومون باستجوابه بالوحدة ولا يعلم السبب وسيحضر غداً .

في اليوم التالي أُغلق هاتفه و لم يأتي فذهبت والدته للمسؤول العسكري بالدقهلية للبحث عن ابنها فقال لها أنه في مأمورية مع زملائه – على حد قولها – ولا يعلم مكانه أحد حتى اللحظة .

وأعربت والدته لمنظمة إنسان عن قلقها لأنه كان سينهي خدمته العسكرية 1 مارس القادم ومن المتعارف عليه أن المجند قبيل انهائه للخدمة لا يخرج لمأموريات .

وقالت والدته أنها ذهبت لمسؤول وحدته ويدعى “بيبرس” قال لها نصاً :”إبنك ذهب في مأمورية وعاد زملاؤه وهو لم يعد وبنسجل غياب دوري على ابنك”.. فقالت له أنه اتصل بها تليفونياً وقال أنه بالوحده فأنكر مسؤول الوحدة وجوده.
وتتسأل الأم لو كان لا يريد ابنها عدم آداء خدمته العسكرية كان قد تركها منذ البداية وتغيب ولن يتركها وقد بقي له أسبوعين تقريبا وتنتهي خدمته العسكرية في 1 – مارس القادم .

طالبت منظمة إنسان للحقوق والحريات السلطات المصرية بضرورة الكشف عن مكان المجند وتدين المنظمة استمرار الاختفاء القسري للمواطنين عامة والمجندين منهم خاصة .

 

* الصهاينة يفضحون السفاح: “معاريف”: السيسي زار ليبيا سرًا اليوم للتخطيط للعمليات القادمة

كشفت صحيفة معاريف الصهيونية عن زيارة سرية لقائد  الانقلاب عبد الفتاح السيسي إلى ليبيا اليوم الأربعاء، للتخطيط للعمليات القادمة بالتعاون مع قائد محاولة الانقلاب في ليبيا خليفة حفتر.
وقالت الصحيفة في تقرير لها إن الزيارة تمت بعد أن التقى السيسي زعماء القبائل في مطروح، والتقى مع قادة سلاح الجو الذين يخوضون المعارك ضد درنة.
وأضافت الصحيفة أن السيسي طالب برفع مستوى التأهب على الحدود الغربية لمصر، وزيادة الرقابة على المعابر الحدودية التي يستخدمها المواطنين المصريين العاملين في ليبيا في طريق عودتهم إلى الدولة.

 

* تونس ضد أي تدخل عسكري في ليبيا

قال رئيس الحكومة التونسية، الحبيب الصيد، إن بلاده “ضد أي تدخل عسكري في ليبيا، وأن الحل السياسي هو الحل الوحيد للأزمة هناك“.

جاء ذلك في بيان تلاه اليوم خلال جلسة الحكومة المنعقدة في قصر قرطاج، بالعاصمة تونس، تحدث فيه إلى جانب ذلك، عن ملفات داخلية.


وفي معرض حديثه عن الوضع في ليبيا، أضاف الصيد “تونس ستظل دائماً على موقفها بالبقاء على نفس المسافة من كل الفصائل الموجودة على الساحة  الليبية“.

وكان عبد الفتاح السيسي، دعا أمس الثلاثاء، إلى إصدار قرار من مجلس الأمن الدولي، بتشكيل تحالف بشأن ليبيا، وذلك لمواجهة تنظيم “داعشعقب هجمات شنها الجيش المصري ضد مواقع في ليبيا، رداً على قيام التنظيم بذبح 21 مسيحياً مصرياً، الأحد الماضي، وهي الواقعة التي قُوبلت بإدانة عربية ودولية واسعة النطاق.

وفي ردها على ذلك، كانت تونس قد قالت على لسان الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية، مختار الشواشي، في وقت سابق، لوكالة الأناضول، إنها “تتفهمالطلب المصري هذا، وأنها “ستتعامل مع أي قرار أممي بهذا الخصوص”، لكنه ذكر بأن بلاده “تبقى مساندة وداعمة للحوار بين الأطراف الليبية من أجل التوصل لحل سياسي للأزمة هناك“.

ومن المقرر، أن يناقش مجلس الأمن، في وقت لاحق اليوم، “تنامي نفوذ” تنظيم داعش، و”تدخل محتمل” ضد التنظيم “الإرهابي” في ليبيا، بحسب بيان نشر على الموقع الإلكتروني لإذاعة الأمم المتحدة.

 

* الجزائر ترفض التدخل العسكري المصري في ليبيا

أعلن الناطق باسم الخارجية الجزائرية عبد العزيز بن علي الشريف، أن الجزائر مستعدة لإعادة فتح حدودها البرية مع ليبيا، لإجلاء الرعايا المصريين وغيرهم من الجاليات، لدواع إنسانية مثل ما فعلته في مرات سابقة، وسجل المعني أن الجزائر ترفض الخيار العسكري.

ونقلت صحيفة “الشروق” الجزائرية اليوم الاربعاء عن الناطق باسم الخارجية الجزائرية قوله بخصوص العملية العسكرية المصرية في ليبيا، وإمكانية تأثيرها على الحوار الذي شرعت فيه الجزائر مع أطراف الأزمة هنالك: “نحن نرفض التدخل العسكري، والذي لن يؤدي إلا إلى تأزيم الوضع وهم كمن يصب الزيت على النار”، وسجل كذلك أن الجزائر مع حل سياسي وتوافقي، يتم من خلاله بناء دولة مؤسسات بإمكانها رفع التحديات التي تواجهها.


من جهته أكد أستاذ العلوم السياسية في الجامعات الجزائرية الدكتور عبد العالي رزاقي في تصريحات خاصة لـ “قدس برس”، أن الجزائر لن تقبل بضرب أي دولة عربية بأي حجة كانت، وقال: “ما أقدما عليه مصر بضرب مدن في ليبيا خطأ، لأنه لا يُعقل أن بقايا الدولة الموجودة يتم تهديمها، هناك بقايا دولة في ليبيا يمكن من خلالها مساعدة الأشقاء في ليبيا لحل خلافاتهم والعمل من ثم على معاقبة المجرمين عن جريمة إعدام المصريين.
أما ضرب المدن الليبية بالطريقة المصرية فهو لن يفيد فضلا عن أنه سيزيد من التوتر الموجود بين الأطراف الليبية ويعمق المشكل“.
وأضاف: “أضف إلى ذلك هناك ما يقارب المليون مصري يعيشون في ليبيا، كيف تغامر بهم حكومتهم من أجل أن ينتقم من أطراف مجهولة!”.
واستبعد رزاقي أن تصمت الجزائر عن استمرار مصر في ضرب ليبيا، وقال: “لا أعتقد أن الجزائر ستصمت إزاء معاودة مصر ضرب ليبيا، والجزائر ترفض التدخل العسكري في ليبيا تحت أي مسمى، ووهي مقتنعة تماما أن ليبيا عمق للجزائر، وأن أي مساس بليبيا هو مساس بالجزائر.
وقد سبق للجزائر في عهد الرئيس الراحل هواري يومدين رفض التدخل العسكري المصري في ليبيا، وهي اليوم مع مساعدة الليبيين على حل مشاكلهم بالحوار ثم معاقبة المجرمين من خلال مؤسسات الدولة والقضاء”، على حد تعبيره.

 

*”الوايت نايتس” يطلق نفير الانتقام: «دم بدم»

توعد أعضاء “الوايت نايتس” ـ رابطة مشجعي نادي الزمالك ـ برد “القلم” لوزارة الداخلية، خلال الأيام القادمة، والثأر لدماء زملائهم الـ 22 الذين سقطوا في محيط استاد الدفاع الجوي، مهددين بالقصاص “دم بدم”.

فيما أعلن أعضاء رابطة “ألتراس أهلاوي” انضمامهم إلى تحركات زملائهم من مشجعي الفريق الأبيض، وإن كان بشكل غير رسمي، إلا أن شعارات “الجروباتستظهر والزى الرسمي للفاعليات “تي شيرتات” تحمل أسماء شهداء “مذبحة بورسعيد 74 ومذبحة استاد الدفاع 22″.

وقال أعضاء بـ “الوايت نايتس”، إن الأيام القادمة ستشهد تنظيم فاعليات للمطالبة بالقصاص للشهداء الذين اتهموا الداخلية بقتلهم، فيما نفت الوزارة مسئوليتها عن ذلك، مؤكدين أن القصاص لشهدائهم هو هدفهم، وأن ذلك “سيكون بأيديهم”، لأنه “مافيش محكمة بتجيب حقوق”، رافعين شعار “يا نجيب حقهم يا نموت زيهم”.

وأصدر “الوايت نايتس” بيانًا شديد اللهجة توجهت به إلى الداخلية تعلن فيه رفض دخول الأمن إلى المدرجات، جاء فيه: “فنحن نعلنها الآن أمام الجميع، لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد، نرفض وجودكم في المدرجات المصرية، نعم هو ما فهمتموه .. نحن نرفض تواجد أفراد وزارة الداخلية في المدرجات المصرية، كفانا إهمال للسبب الرئيسي في كل مشاكل المدرجات المصرية، الشرطة عاجزة عن تأمين المباريات فيمكنهم رؤية العديدة من مباريات الصالات التي حضر فيها الآلاف من الجماهير بدون فرد أمن واحد ومرت المباريات جميعا بسلام أكبر بكثير من مباريات قام بتأمينها الآلاف من أفراد الشرطة”.

وتابع البيان “المعادلة بسيطة .. غيابكم يعنى مرور المباريات تباعا بسلام دون حدوث أي مشكلة .. المشهد لم يعد يحتملنا معاً، إما نحن أو أنتم، ولأن الكرة للجماهير وحدها وليست لإمتاع الداخلية، فنحن نعلنها بأن تلك المدرجات لم تعد حِلٌّ لكم، ولن ترحب بكم مرة أخرى، فالمدرجات لجماهيرها، والكرة للجماهير، كل الجماهير، ونحن حِلٌّ بها”.

وكان لافتًا إعلان أعضاء بـ رابطة “ألتراس أهلاوي” الانضمام إلى الفعاليات التي سينظمها “الوايت نايتس”، قائلين إن مشاركتهم “ستكون بصفة شخصية كما حدث فى دوران شبرا، إلا أنهم سيلتحمون معهم وستظهر الشعارات الخاصة بالألتراس فى الفاعليات مرتدين الـ “تى شيرتات” الخاصة بشهداء بورسعيد، مؤكدين أنه قد حان الوقت لاسترجاع حق الشهداء والقصاص لهم بعد أن فشل القضاء فى إرجاع الحق إلى أصحابه.

 

* حماس ترد على الإعلام المصري بشأن خطيب رفح المزعوم

نفت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، ما زعمته بعض وسائل الإعلام المصرية حول تهديد أحد قيادييها يدعى “محمود فضل” بالقيام بعملية ضد الجيش المصري في سيناء.

وقال نائب رئيس المكتب السياسي للحركة موسى أبو مرزوق في تدوينة عبر حسابه بموقع تويتر: “محمود فضل اسم لا وجود له بين خطباء المساجد في مدينة رفح في فلسطين، وليس هناك من بين قيادات “حماس” من هو بهذا الاسم“.

وأضاف أبو مرزوق: ” لا يزال الرجل (المرء) يكذب ويتحرى الكذب، حتى يُكتب عند الله كذاباً“.
وكان الإعلامي المصري نشأت الديهي قد زعم أن القيادي بحركة حماس “محمود فضل” مازال مستمرًا فى ممارسة سياسة التطاول علي مصر.
وقال نشأت الديهي في برنامج “بالورقة والقلم” المذاع علي فضائية “التحرير”: “محمود فضل قام بإلقاء خطبة بأحد المساجد بمدينة رفح الفلسطينية”، زاعمًا أنه قال فيها: “الفلسطينيون سيسمعون عن عملية قريبة كبيرة ضد الجيش المصري ستشفي غليل المسلمين في العالم

 

* صحيفة أمريكية: السيسي يجهد الجيش المصري

أكدت صحيفة (كريستيان ساينس مونيتور) الأمريكية أن قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي يجهد الجيش المصري بفتح عدة جبهات للحرب سواء شرقا في سيناء أو غربا علي الحدود الليبية.

وقالت الصحيفة في مقال تحليلي لمراسلتها في القاهرة (لويزا لوفلوك) “إن السيسي شن غارات جوية على معاقل المسلحين في ليبيا، وفي الوقت نفسه فإن مصر تحارب في شبه جزيرة سيناء، وفتح جبهتين للحرب ربما يجهد الجيش المصري، الأمر الذي قد يضعها تحت ضغوط شديدة“.

وتساءلت هل يستطيع الجيش المصري الصمود في الحرب على جبهتين وإلى متى سيستمر صموده في حرب تنظيم داعش، الذي يبدو وأن نفوذه يتوسع بعد أن سيطر على مساحات واسعة من العراق وسوريا.

 

* الانقلاب” يؤجل “الدورى العام” خوفًا من “وايت نايتس

كشف مصدر مسئول بوزارة الشباب والرياضة، أن مجلس وزراء الانقلاب قرر خلال اجتماعه المنعقد حاليًّا تأجيل حسم مصير بطولة الدوري الممتاز، لاجتماعه المقبل على أن يتم مناقشة الملف بشكل تفصيلى.

يأتى القرار رغم أن داخلية الانقلاب وافقت على استئناف بطولة الدورى الممتاز يوم الإثنين المقبل، إلا أن “محلب” فضل تأجيل البت فى الملف خوفًا من وعود أولتراس “وايت نايتس” بالانتقام لشهداء مجزرة الدفاع الجوى والتى راح ضحيتها قرابة 20 مشجعًا خلال مبارة الزمالك وأنبى.

 

 

*الدول الغربية تؤيد الحل السياسي في ليبيا وتنتقد اندفاع السيسي

أكدت حكومات الولايات المتحدة وألمانيا وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا وإسبانيا في بيان مشترك بالعاصمة الإيطالية روما، أمس الثلاثاء، على ضرورة التقدم في الحل السياسي للأزمة الليبية، وتشكيل حكومة وفاق وطني، أبدت استعدادها لمساندتها.

وأضاف البيان، أن رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا برناردينو ليون سيواصل عقد جلسات حوار سياسي بين أطراف الأزمة الأيام المقبلة، مشددًا على استبعاد من أسمتهم بمعرقلي الحوار السياسي.

ونوهت الحكومات الغربية، إلى أنه لن يكون مسموحًا بعد أربع سنوات من الإطاحة بنظام العقيد الراحل معمر القذافي، الاستمرار في جر ليبيا إلى الفوضى والإرهاب.

وكان الاتحاد الأوروبي أعلن على لسان مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيدريكا موغيريني، المشاركة في عمل عسكري ضد ليبيا، قبيل اجتماعه الأسبوع القادم مع الولايات المتحدة ومصر.

جاءت هذه البيانات قبيل اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي الأربعاء على خلفية مقتل 21 مصريًا قبطيًا، وذلك وفق ما نشرته وسائل إعلام، وقيام طائرات مصرية بقصف مواقع مدنيين الأحد في مدينة درنة شرق ليبيا، أودي بحياة 7 أشخاص بينهم ثلاثة أطفال وامرأة.

 

استباق غربي للاندفاع المصري

وبحسب محللين فإن بيان حكومات الدول الغربية والولايات المتحدة الأمريكية جاء استباقًا للاندفاع الذي يقوده الجناح العربي داخل أروقة مجلس الأمن الدولي، ممثلاً في مصر والإمارات، ومحاولتهما الزج بدول غربية كإيطاليا وفرنسا، باعتبارهما الأكثر تضررًا من فوضى ليبيا.

وكان مسؤول كبير بالإدارة الأمريكية أعلن عن قلقه من تصرفات اللواء المتقاعد خليفة حفتر الأحادية في تصريح لصحيفة “نيويوركر” في عددها الصادر أمس الثلاثاء، متهمًا حفتر بقتل الناس تحت دعوى مكافحة الإرهاب، منوهًا إلى أن ما يقوم به حفتر بعيد عن هذا التعريف، مؤكدًا أن كل ما فعله حفتر هو خلق قصة مشتركة للمتشددين وغير المتشددين داخل فجر ليبيا.

وأشار المسؤول الأمريكي في تصريحه إلى أن أطرافًا داخل مجلس النواب الليبي وخارجه لا ترحب بالحوار الجاري، ضاربًا المثل بعضو مجلس النواب أبو بكر بعيرة عندما اشترط للدخول في حوار استبعاد المؤتمر الوطني العام، وفجر ليبيا، وحكومة عمر الحاسي، وأضاف بعيرة إلى أنه ليس هذا هو الوقت المناسب لوقف الحرب، ويعتقد بعيرة بحسب المسؤول الأمريكي أن الحرب هي الحل.

وأكد المسؤول الأمريكي، أن رئيس هيئة الستين لكتابة مشروع الدستور الليبي علي الترهوني يوافق على مضض على إجراء الحوار السياسي، ظانًا أن الناس تنتظر اللواء المتقاعد خليفة حفتر، ويعتقد الترهوني أنه يجب انتظار تقدم الوضع العسكري قبل إجراء الحوار.

ويعتقد مراقبون أن الاندفاع المصري في جر تحالف دولي مصغر مشترك عربي أوروبي لتوجيه ضربات جوية لليبيا، أو إنزال قوات برية على الأرض، أحد الفرص المهمة والقليلة لإنقاذ وضع نظام الرئيس السيسي الاقتصادي، إذ إنه ينتظر تمويل حملته العسكرية والحصول على مكافأة مجزية جراء سيطرته على نفط شرق ليبيا.

 

منعطف الحوار الليبي

قال مصدر مقرب من بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، إن رئيس البعثة برناردينو ليون أبلغ أطراف الحوار الليبي على نقله خارج ليبيا، بعدما قامت مجموعة مسلحة قالت إنها تنتمي لتنظيم الدولة الإسلامية في الشام والعراق فرع ليبيا بقتل 21 مصريًا قبطيًا في ليبيا.

وأشار المصدر إلى أنه من المتوقع أن يُعقد الاجتماع في تونس أو المملكة المغربية، السبت أو الأحد القادم.

 

 

* سياسي ليبي موالي لحفتر: يؤكد اجتماع السيسي بحفتر للتخطيط لعمليات عسكرية ضد الشعب الليبي

كشف طارق صقر الجروشي، سياسي ليبي موالي للواء المتقاعد خليفة حفتر، وعضو برلمان طبرق المنحل، عن اجتماع ضخم تم صباح اليوم على الحدود المصرية الليبية بين قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي وقيادات في الجيش الليبي التابع لحفتر للتخطيط للعمليات القادمة.
وقال الجروشي على حسابه على موقع فيس بوك اليوم:”اليوم صباحاً اجتماع كبير يضم قادة الجيشين الليبي والمصري برئاسة السيد رئيس جمهورية مصر عبد الفتاح السيسي في السلوم التي تبعد عن الحدود الليبية 30 كم، وذلك للتكتيك والتخطيط العسكريين ضد الارهابيين في البلدين”.

 

* مصر تُعين قاضيات لأول مرة في “رئاسة المحاكم

وافق المجلس الأعلى للقضاء بمصر، على تعيين قاضيات لأول مرة، كرؤساء دوائر قضائية ومحاكم.

وقال بيان للمجلس، حمل توقيع القاضي حسام عبدالرحيم، رئيس المجلس الأعلى للقضاء، إن “المجلس وافق على تعيين عدد من قاضيات المنصة (رؤساء للدوائر القضائية والمحاكم)”.


ومجلس القضاء الأعلى هو الجهة الرسمية المنوط بها إدارة شؤون القضاة في مصر.

وأضاف عبد الرحين أن “اختيار القاضيات سيكون من الجهات القضائية المختلفة، بعد أن يخضعن لعمل اختبارات شفهية وتحريرية (لم يوضح طبيعتها)”.

وأوضح أن القرار لم يشمل النيابة العامة، دون أن يحدد مدة لبدء تلقي أوراق القاضيات الجدد إلا أنه قال إن “هذا سيكون في القريب العاجل“.

يذكر أن أول قاضية، تم تعيينها في مصر، كانت  المحامية تهاني الجبالي التي عينت في عام 2003 كأول قاضية في البلاد ونائبة لرئيس المحكمة الدستورية العليا (أعلى هيئة قضائية في مصر)، بعد موافقة المجلس الأعلى للهيئات القضائية.

وعقب ذلك، صدرت عدة قرارات بتعيين قاضيات في السلك القضائي، بعضهن كن أعضاء في هيئة المحكمة، دون رئاستها، وكانت آخر دفعة تم تعيينها عام 2007.

 

 

* السيسي يطالب مقاتلي الجيش بالاستعداد لتنفيذ ”أي مهمة” للحفاظ على سيادة مصر

طالب عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، مقاتلي الجيش، بالاستعداد لتنفيذ أي مهمة يكلفون بها من أجل الحفاظ على سيادة مصر، حسبما جاء في بيان المتحدث باسم الجيش المصري.


جاء ذلك خلال زيارة قام بها السيسي، اليوم إلى مقر المنطقة الغربية العسكرية (تابعة للجيش)، بمحافظة مطروح (شمال غرب) الحدودية مع ليبيا.

يأتي هذا بعد 48 ساعة من قيام الجيش المصري بغارات على أهداف لتنظيم “داعشفي مدينة درنة شرقي ليبيا، وسط تساؤلات حول ما إذا كانت مصر ستوجه ضربات جديدة ضد التنظيم خلال الأيام القادمة.

وفي بيان للعميد محمد سمير، المتحدث العسكري، نشره على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، قال إن ” السيسي وجه التحية لمقاتلي القوات المسلحة، ونسور مصر على ما حققوه من ضربات ناجحة ضد المجموعات الإرهابية المسلحة، وطالبهم بالحفاظ على أعلى درجات الجاهزية، لتنفيذ أي مهمة يكلفون بها من أجل الحفاظ على سيادة مصر، وعزة وكرامة شعبها العظيم، والرد بكل قوة لأى محاولة للمساس بحدودها ومقدساتها، مؤكداً أنهم أحد الركائز القوية التي تستند إليها القوات المسلحة في حماية الأمن القومي المصري على كافة المستويات“.

وأوضح المتحدث أن ذلك حدث خلال “تفقد السيسي، والفريق أول صدقي صبحى القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربى إحدى القواعد الجوية بنطاق المنطقة الغربية العسكرية لمتابعة إجراءات تأمين القوات للحدود على الاتجاه الاستراتيجي الغربي“.

ووفق البيان، فقد “ناقش السيسي عدداً من الطيارين والأطقم التخصصية والمعاونة في أسلوب تنفيذ المهام المخططة، والطارئة التي تنفذها القوات الجوية لتأمين الحدود ضد عمليات التسلل والتهريب والتصدي لمخاطر التنظيمات الإرهابية المسلحة عبر الحدود، وأشاد بما لمسه من مستوى متميز واحترافية عالية تعكس مستوى الكفاءة والاستعداد القتالي لقواتنا الجوية“.

وأضاف البيان أن “السيسي قام باستطلاع الحدود الغربية، ومناطق انتشار الوحدات والتشكيلات والدوريات المقاتلة المكلفة بتأمين خط الحدود الدولية، كما تابع الاستعدادات النهائية لإحدى الطلعات الجوية لعدد من الطائرات المقاتلة، لتنفيذ المهام التدريبية المكلفة بها وقام السيسي بمتابعة تنفيذ المهام من داخل مركز العمليات، واستمع إلى شرح تناول تقديرات الموقف الراهن، والاجراءات المتخذة لتأمين الحدود الغربية بالتعاون مع الأفرع الرئيسية، وتشكيلات ووحدات المنطقة الغربية العسكرية والقوات الخاصة وقوات حرس الحدود“.

وخلال اللقاء، أثنى السيسي خلال لقاءه بمقاتلي المنطقة الغربية العسكرية على دورهم الوطني في فرض السيطرة الأمنية على امتداد حدود مصر الغربية، والتصدي بكل شجاعة وشرف للمخططات والمحاولات التي تهدف إلى النيل من أمن واستقرار المجتمع المصري، مؤكداً أن مصر ماضية في التصدي بكل حسم لأى محاولات تستهدف المساس بأمنها القومي.

وأعرب عن اعتزازه بقبائل وعشائر مطروح وتقديره لدورهم وعطائهم الوطني المشرف في تغليب المصالح العليا للوطن وجهودهم في استعادة الأمن والاستقرار، ودعمهم الكامل للقوات المسلحة في كل ما يتخذ من إجراءات للحفاظ على أمن مصر القومي، مؤكداً أنهم جزء أصيل مكمل للقوات المسلحة في أدائها لمهامها في حماية الوطن أرضاً وشعباً.

وبحسب البيان، أشار السيسي، إلى أن الدفاع عن الوطن وحماية أمنه القومي هي المهمة الرئيسية للقوات المسلحة التي لا تهاون فيها، وأن القوات المسلحة ستظل دائماً الدرع الواقي والحصن الأمين لهذا الشعب العظيم.

ولفت المتحدث إلى أن السيسي طالب رجال المنطقة الغربية العسكرية بمواصلة الجهد والعطاء، لتأمين حدود مصر الغربية، والتصدي لمحاولات العابثين والمهربين والخارجين عن القانون للحفاظ على أمن الوطن وقدسية ترابه.

وفي وقت سابق اليوم، قال مصدر عسكري مصري رفيع المستوى أن عبد الفتاح السيسي، زار مقر المنطقة الغربية العسكرية بهدف “متابعة الأوضاع الأمنية على الحدود بين البلدين“.

والمنطقة الغربية العسكرية هي إحدى المناطق العسكرية الرئيسية الأربعة (والثلاث الأخرى هي الشمالية والجنوبية والمركزية) للقوات المسلحة المصرية ويقع مقرها بمحافظة مطروح وتتولى بشكل رئيسي تأمين الحدود المصرية إلى جانب مهام أخرى .

وأظهر تسجيل مصور بثه موقع “يوتيوب”، مساء الأحد الماضي، إعدام تنظيم داعش” في ليبيا 21 مسيحيا مصريا مختطفا ذبحا، أعقبه غارات من جانب الجيش المصري على ما قال إنه أهداف لتنظيم داعش في مدينة درنة شرقي ليبيا“.

وكانت مقاتلات تابعة للجيش المصري قد نفذت ضربات جوية صباح أمس الأول الإثنين ضد أهداف لتنظيم “داعش” بليبيا ردا على مقتل المواطنين المصريين، في حين أكدت رئاسة أركان الجيش الليبي المنبثق عن البرلمان المنعقد في طبرق أن تلك “الضربات جاءت بتنسيق مسبق معه)”.

 

*بالفيديو : السيسي يكشف أن التخطيط لقصف ليبيا تم منذ شهور

كشف عبد الفتاح السيسي خلال حديثه مع مجموعة من الطيارين بأحد القواعد الجوية بالمنطقة الغربية أن التخطيط لقصف ليبيا تم منذ شهور طويلة

حيث قال السيسي : سألت أحد الطيارين المشاركين في الضربة الجوية ، هل تم خطأ و ضربتم أهداف مدنية فأجاب لأ ، و أتبع قائلا : الأهداف دي تم رصدها منذ شهور طويلة و ما هو يثبت أن التخطيط لضرب هذه المواقع تم منذ شهور طويلة و ليس للرد على مقتل الأقباط

https://www.youtube.com/watch?v=5RKKmMp483U#t=46

 

* محكمة مصرية تؤيد غلق الأوقاف آلاف المساجد

أيدت محكمة مصرية، الأربعاء، قرار وزير الأوقاف بغلق آلاف المساجد الصغيرة (الزوايا) التي تقل مساحتها عن ثمانين مترا، وعدم إقامة صلاة الجمعة فيها، بدعوى “حماية النشء من التشدد والتطرف، ولمواجهة الفكر الشيطاني التكفيري”، على وصفها.

وكانت وزارة الأوقاف قررت في أكتوبر 2013، قصر صلاة الجمعة على المساجد الكبرى ومنعها في الزوايا، وتقديم أي إمام يقيم الصلاة في هذه الزوايا للمحاكمة بحكم القانون، وذلك بدعوى أن “صلاة الجمعة تعني اجتماع الناس، وأن رسالة الوزارة هي إعمار المساجد لا إغلاقها“. 

وكلفت مديري الأوقاف والمفتشين بأن يتم أخذ تعهد مكتوب على صاحب الزاوية بألا تقام صلاة الجمعة فيها.

وقالت محكمة القضاء الإداري في الإسكندرية، في تبريرها لغلق المساجد الصغيرة، ومنع بناء ما يقل عن 80 مترا إن “المشرع عهد إلى وزارة الأوقاف إدارة الزوايا والإشراف عليها ضمانا لقيامها مع المساجد بأداء رسالتها في نشر الدعوة الإسلامية على الوجه الصحيح، وتلافيا لاستغلال الفقر والجهل للبسطاء من أصحاب التيارات المتشددة“.

وأكدت المحكمة أن قرار غلق الزوايا “لا يخالف مبادئ الشريعة الإسلامية، بل يتفق مع مقاصدها الشرعية.. لأن صلاة الجمعة من شعائر الإسلام.. فالمسجد من شروط صحة أداء صلاة الجمعة، أما الزوايا التي تقل مساحتها عن 80 مترا فلا تتحقق فيها الموعظة“.

وبحسب أرقام رسمية، يوجد في مصر نحو 110 ألف مسجد كبير، إضافة إلى قرابة 30 ألف زاوية (مسجد صغير) تمارس فيه الصلاة بصفة دورية، بيد أن الأوقاف قررت منع صلاة الجمعة فيها، وغلقها تماما أثناء صلاة الجمعة، مع السماح بالصلوات الخمس فقط

وحررت مديريات الأوقاف في عدة محافظات مصرية عددا من المحاضر في أقسام الشرطة، ضد شيوخ وعلماء، بعضهم من أساتذة الأزهر الشريف، بدعوى أنهم خالفوا قانون تنظيم الخطابة، وقاموا بإلقاء خطبة الجمعة والعيد، دون حصولهم على ترخيص من وزارة الأوقاف.

 

 

* السيسي للمصريين : أينما تكونوا يدرككم الفقر والموت، ولو كنتم في ليبيا

يقف السيسي بكل ضراوة يحارب الأعداء ،يستبسل في قتالهم أيما إستبسال، يستخدم في حربهم كل ما أوتي من قوة لمصر ..أمنية وعسكرية وإقتصادية، يحاصرهم بالموت في كل مكان، يصنع لهم من الفقر والذل ملاذا يحتمون فيه ولا يرون سواه في الإمكان.

يقتل السيسي أعدائه في الشوارع، يقتلهم في الميادين، يقتلهم في المدارس والجامعات، يصنع من الموت طوقا يحاصرهم به من كل اتجاه، إذا خرجوا إلى النوادي لتشجيع مباراة لكرة القدم .. سيقتلون،في طوابير الخبز .. سيقتلون، في طوابير البنزين ..سيقتلون، إذا ركبوا البحر ..سيغرقون ،وإذا استقلوا قطارا ..سيحترقون ، وبسياراتهم على الطرق المهدمة…سينقلبون حتى لو أغلقوا عليهم ديارهم في سيناء الحبيبة سيهدم عليهم بيوتهم كي يموتون، وإذا هربوا بعيدا خارج الأوطان، سيرسل لهم الموت أينما يكونوا ، سيحارب تلك الأرض التي يعيشون عليها، ويجعل من أرواح مليون ونصف المليون إنسان منهم عرضة للإنتقام والقتل والذبح.

سيحتاج المصريون عقودا من الزمان لتوصيف تلك الحقبة المشئومة من عمر البلاد، حين أعتلى الحكم جنرال يكره المصريين كراهية عمياء، لا يرى للحياة هدف سوى إذلال هذا الشعب العظيم وتمريغ شرفه في التراب.

فعل كل ما يمكن وما لا يمكن فعله لتخريب البلاد ،نهب الثروات ،انتهك الأعراض ،قتل الشرفاء ، اعتقل الاحرار ،زرع بين أفراد الشعب جميعهم الفرقة والبغضاء، 

ترك أراجوزاته في الإعلام يسممون عقول الناس، وكلابه في الشرطة تنهش أجسادهم، وخدمه في القضاء يحكمون عليهم بالظلم والعدوان، 

يسعى لتقسيم البلاد ثم تقديم سيناء على طبق من فضة لقمة سائغة للصهاينة الأعداء،

وها هو يحارب الأشقاء في ليبيا ،ويخنق الأهل في غزة، ويتآمر على فلسطين، ويزج بالجيش في آتون اليمن، ويبيع أرواح مجنديه لمن يدفع الثمن،و يترك الصهاينة يمرحون في طابا، والأثيوبيين فوق سدهم يشربون نخب تجويع شعب طالما افتخر بأن بلاده هي هبة النيل.

يقف السيسي بضحكته الخرقاء يقول للمصريين في ليبيا : وهل تصورتم أنه يمكنكم الهرب من الفقر والموت؟!!

إنه قدركم الذي تعيشون فيه ،طالما ظللت على قيد الحياة ،استبيح مقدراتكم، واستولي على الحكم في بلادكم، وأقود جيشكم ، وأعبث بأمنكم ،وأعمل مخلصا في خدمة أمريكا وإسرائيل

فأين تذهبون؟!

العمالة المصرية في ليبيا تدفع ثمن غارات السيسي. . الثلاثاء 17 فبراير. . السيسي قاتل

السيسي يقتل أطفال ليبيا

السيسي يقتل أطفال ليبيا

العمالة المصرية في ليبيا تدفع ثمن غارات السيسي. . الثلاثاء 17 فبراير

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*الانقلابي السيسي يطالب بدعم دولي للانقلابي حفتر

في الذكرى الرايعة  للثورة الليبية-17 فبراير- التي أسفطت “معمر القذافي ” بعد حكم دام اكثر من 40 سنة، طالب عبد الفتاح السيسي بدعم دولي لقائد محاولة الانقلاب خليفة حفتر.

قال قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، في حوار أجراه مع محطة “أوروبا-1 الفرنسية”: “يتعين العمل من خلال جهد دولي مشترك لرفع حظر توريد السلاح إلى الجيش الوطني الليبي الذي يقودة حفتر”.

وطالب بدعم حكومة طبرق: “حان الوقت لدعم خيارات الشعب الليبي الحرة المتمثلة في الجيش الوطني والبرلمان المنتخب والحكومة الليبية، كما يتعين العمل على جمع الأسلحة من كافة الميليشيات والحيلولة دون تدفق السلاح من دول أخرى إلى تلك الجماعات المتطرفة”.

وبعد الهجمات المصرية على ليبيا التي أسفرت عن مقتل 7 بينهم 3 أطفال وامرأتين بالإضافة إلى إصابة 17 كلهم مدنيين، أوضح السيسي أنه يتعين تنسيق الجهود مع الدول الصديقة داخل الأمم المتحدة، وخاصة في مجلس الأمن باِعتباره الجهة المسئولة عن حفظ السلم والأمن الدوليين، والمنوط بها اتخاذ تدابير عاجلة وفقاً لميثاق الأمم المتحدة لمواجهة أي تهديد لهما.

وزعم أن “حرص مصر على عدم التدخل عسكريًا في ليبيا احترامًا لسيادتها الوطنية إلا أن فداحة وبشاعة العمل الإرهابي بحق المواطنين المصريين الأبرياء أوجبت التدخل عسكرياً”، مشيرا  إلى أن معالجة الوضع في ليبيا تتطلب جهداً جماعيًا بالنظر لتدهور الأوضاع الأمنية إلى حد كبير”.

وحول الصفقة المصرية بشراء 24 طائرة رافال فرنسية بعد رفض المغرب والإمارات والبرازيل وعدد من الدول الأخرى شرائها، ادعى “السيسي” أن إتمام تلك الصفقة في وقت قياسي يعكس مدى الثقة التي توليها مصر في التكنولوجيا العسكرية الفرنسية، وهي الثقة التي المكتسبة على مدى سنوات طويلة من خلال استخدام الجيش المصري لعدد من الأسلحة الفرنسية.

 

*مجهولون يشعلون النيران في 4 أتوبيسات بشبين القناطر

 

*“نجيب ساويرس” يحرض العالم على ضرب ليبيا

 

*عاجل : إصابة مجند بطلق نارى من مجهولين بـ” قطاع الأمن المركزى” بـ “سيناء “رفح

إصابة مجند يدعى محمود عبدالموجود بطلق نارى بالقدم اليسرى من مجهولين أثناء تأمين بوابة قطاع الأمن المركزى بـ “سيناء “رفح

 

*مصرع مواطن يدعي خليل سليمان 43 عاماً بقرية الوفاق بمدينة رفح جراء سقوط قذيفة “مجهولة ” المصدر على منزله

 

*مجهولون يشعلون النيران فى برج لشبكة موبينيل فى قرية قلمشاه التابعة لمركز اطسا بالفيوم

 

* مطار الزنتان الليبي: عدد من المصريين عالقين بالمطار نتيجة تعرضه لقصف جوي

 

* بالأسماء.. اختطاف 25 عاملاً مصريا بليبيا واحتجازهم بطرابلس

أكد عدد من أهالي قرية الميمون التابعة لمركز الواسطى شمال بني سويف، إنهم تلقوا اتصالين هاتفيين مساء أمس الاثنين، وظهر اليوم الثلاثاء، من أحد أهالي القرية العاملين في ليبيا، يفيد باختطاف أكثر من 25 عاملا من أهالي القرية، واحتجازهم في حي أبوسليم بمدينة طرابلس.
وقال الأهالي إن أحد العمال تمكنوا من الفرار واتصل بأسرته يناشدهم باستغاثة الدولة لهم، مشيرين إلى أنهم لم يتمكنوا من التعرف منه على الجهة التي اختطفت العمال.
تأتى عمليه اختطاف عمال مصريين بعد توجيه الانقلاب ضربات عسكرية على بلدة درنة أمس الاثنين.
بعض أسماء العمال المختطفين: مرزوق أبو كريم، طلعت أبو كريم، سيد محمد ذكي، أحمد زلطة محمد عبدالمولى، عمرو رزوق جابر، حسين اللامي ، هلال شعبان الشريف، سامي عيد عقيلي، محمد ربيع عقيلي، جنيدي حمزة ، محمد أبوعطية، مصطفى أبو عطية، أحمد ربيع البطش، مصطفى محمد البطش، أحمد سعد شحاتة، حمدي عبود جودة، علاء أحمد عتريس، شريف محمد سعد، محسن أبو بكر برغوث، محمد محمد المزين، إبراهيم النويشي، عيد البويشي، محمد قلاقيلو.

 

* إصابة جنديين في إطلاق نار على كمين ومعسكر للأمن برفح

أصيب جنديان في إطلاق نار على كمين أمنى ومعسكر للأمن برفح من قبل مجهولين، وتم نقلهما إلى المستشفى لتلقى العلاج .
وقالت مصادر أمنية – في تصريح لها اليوم الثلاثاء، إن الجندى (ع خ ح 21 عاما)، أصيب بطلق ناري من قبل مجهولين أثناء وجوده في كمين الماسورة برفح، كما أصيب الجندي (م ف ع ا)، أثناء وجوده في معسكر الأمن المركزي برفح وتم نقلهما إلى المستشفى العسكري بالعريش لتلقى العلاج

 

*مقترح أمريكي بدعم “السيسي” لضرب اليمن

قال المقدم المتقاعد في الجيش الأمريكي ريك فرانكونا، محلل الشؤون العسكرية لدى CNN ، إن الولايات المتحدة لن تتمكن من تجاوز ضرورة توجيه ضربات للمسلحين المتشددين في ليبيا واليمن وتوسيع العملية العسكرية التي تقتصر حاليا على سوريا والعراق، مؤكدا على الحاجة لدعم الجيش المصري ووقف القيود الأمريكية المفروضة حوله.

وقال فرانكونا، ردا على سؤال حول امتداد قبضة داعش في ثمانية دول على الأقل ومدى ضرورة توسيع مهمة ضرب التنظيم: “أظن ذلك، إذ يجب علينا التعامل مع داعش ومواجهته في أي مكان يظهر فيه والعمل على إلحاق الهزيمة به، وأظن أن طلب البيت الأبيض تخويله استخدام القوة ضد التنظيم تتيح له ذلك فهو لا يقتصر على منطقة معينة دون أخرى.”

وتابع الخبير العسكري الأمريكي بالقول: “الأمر الوحيد الذي يُمكن أن يثار هو قضية انضمام مصر إلى التحالف بشكل فاعل، وأظن أن مشاهدة الجيش المصري وهو ينتقم من قتلة المسيحيين من مواطنيه أمر إيجابي للغاية. هناك الكثير من الانتقادات لحكومة الرئيس عبدالفتاح السيسي والبعض يقول إنه لم يكن حازما بما فيه الكفاية في التصدي للعنف الموجه ضد المسيحيين، وبالتالي فإن خطوته الأخيرة موضع ترحيب كبير.”

وعن طلب مصر الحصول على مساعدة رد فرانكونا بالقول: “بالطبع ستحتاج مصر لذلك فهي تعاني من مصاعب منذ استلام السيسي الحكم ونظر واشنطن إلى ذلك على أنه انقلاب عسكري وأوقفت صفقة تسليم قطع غيار لطائرات f-16 وهي من نفس نوع الطائرات التي استخدمتها مصر في غاراتها بالأمس والتي تواجه القاهرة اليوم صعوبات بتشغيلها.”

وشدد على ضرورة التنبه كثيرا لليبيا واليمن خلال الفترة المقبلة، فكلاهما مرشح للتحول إلى معقل لداعش أو القاعدة وسيكون علينا التعامل مع المسلحين فيهما وليس في العراق وسوريا فحسب.”

 

*الإفراج عن 21 صيادا مصريا محتجزين في ليبيا

 

*الأزهر يفتي بـ”تحريم النظر” في فيديوهات داعش أو تبادلها

أفتى الأزهر، بحرمة النظر إلى فيديوهات القتل والحرق والذبح التي يبثها تنظيم داعش، كما حرّم ترويجها ونشرها، معتبرا أنها تظهر الدين الإسلامي بمظهر “كريه مشؤوم.”


وأصدر الأزهر بيانا بفتواها، داعيا كافَّة وسائل الإعلام إلى “عدم نشر فظائع الجرائم المنكرة التي يرتكبها مجرمو الإرهاب؛ لما يشكِّله ذلك من إيلامٍ للمشاعر الإنسانية” على حد تعبيره.

واعتبر الأزهر أن النشر يحقق “تلبية للأهداف الخبيثة للقتلة من محاولات فاشلة لكسر إرادة الأمة وتقويض عزيمة أبنائها، وتحقيق دعاوى كاذبة لأعدائها في ترسيخ ثقافة الإسلاموفوبيا، وإظهار الدين الإسلامي بمظهر كريه مشؤوم، والإسلام وكافة الأديان بريئون من كل ذلك.”

وأكد الأزهر في فتواه “حرمة النظر إلى مثل هذه الفيديوهات المروعة، وعدم جواز ترويجها.”

وتأتي فتوى الأزهر بعد يومين على نشر تنظيم داعش لتسجيل يُظهر قيام عناصر على صلة به في ليبيا بقتل 21 قبطيا مصريا كانوا مختطفين لديهم، وقد أدان الأزهر بشدة العملية التي أعقبها رد عسكري مصري تمثل بسلسلة غارات في الداخل الليبي.

 

*مرسي ليس بين 199 متهما تبدأ محاكمتهم أمام القضاء العسكري الإثنين المقبل

نفى مصدر قضائي انقلابي صحة ما نشرته وسائل إعلام محلية عن أن الرئيس المصري محمد مرسي، بين 199 من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين يبدأ القضاء العسكري محاكمتهم الإثنين المقبل.
وقال المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه، إن “النيابة العسكرية، حددت جلسة 23 فبراير/ شباط الجاري (الإثنين المقبل) لبدء أولى جلسات محاكمة مرشد الإخوان، محمد بديع، ونائبه خيرت الشاطر، و197 آخرين من قيادات وأعضاء الجماعة، ليس بينهم الرئيس محمد مرسي (المنتمي للجماعة)، وذلك أمام القضاء العسكري“.

وأوضح أن “النيابة تتهمهم بالمسؤولية عن أحداث عنف وشغب في مدينة السويس (شمال شرقي البلاد)، عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة“.

 

*إحالة مرسي إلى محكمة عسكرية بتهمة التحريض على القتل

أحالت النيابة العسكرية في مصر، الثلاثاء، الرئيس الأسبق محمد مرسي إلى محكمة عسكرية بتهم التحريض على القتل في أحداث عنف وقعت خلال فض اعتصامي رابعة والنهضة في أغسطس 2013.

وستبدأ القضية، المتهم فيها 199 شخصا بينهم المرشد العام للإخوان المسلمين محمد بديع ونائبه خيرت الشاطر والقياديين صفوت حجازي ومحمد البلتاجي، أولى جلساتها في 23 فبراير الجاري.

ولأول مرة سيحاكم مرسي أمام القضاء العسكري هو وبقية المتهمين من قيادات الجماعة لتورطهم في الاعتداء على عناصر الجيش المكلفة بتأمين المنشآت العامة، وديوان عام المحافظة، ومديرية الأمن خلال الأحداث التي شهدتها السويس عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة.

وتضم القضية بجانب قيادات الجماعة، أمين حزب الحرية والعدالة “المنحل” في السويس أحمد محمود، وعضو مجلس شورى الجماعة سعد خليفة، والقيادي بالحرية والعدالة عباس عبد العزيز، والداعية السلفي علاء سعيد، وعناصر أخرى منتمية لجماعة الإخوان وللجماعة الإسلامية والتيار السلفي في مدينة السويس.

 

*ميلشيات الانقلاب تعتقل ثلاثة مدرسين بـأبو كبير

قامت مليشيات أمن الانقلاب بشن حملة مداهمات على بيوت الثوار بمدينة أبو كبير في الساعات الأولى من صباح اليوم ما أسفر عن اعتقال 3 من رافضي الانقلاب.
واقتحمت الميلشيات منازل أحمد عباس إبراهيم -مدرس، ومحمد أحمد حجازيمدرس، وعبد الحليم حمادة – مدرس، وحطمت أثاثها وروعت سكانها واعتقلت الثلاثة على خلفية رفضهم حكم العسكر والانقلاب العسكري.

 

*مجهولون يشعلون النيران فى برج شبكة موبينيل بالفيوم

قام مجهولون اليوم بإشعال النيران فى برج شبكة موبينيل التابعة لرجل الاعمال – المؤيد للانقلاب – نجيب سويرس فى قرية قلمشاه التابعة لمركز اطسا
استمرت النيران تأكل فى البرج ما يقرب من ساعتين دون حضور سيارات الاطفاء ، بالرغم من وجودها بالقرب من المكان و أتلفت النيران جميع محتويات البرج .

 

*عودة 555 مصريا من ليبيا خلال الـ 24 ساعة الماضية

قال مسؤول مصري مساء الثلاثاء، إن “عدد المصريين العائدين من ليبيا خلال الـ24 ساعة الماضية بلغ 555 مواطنًا“.


في الوقت الذي نقل وزير الخارجية المصري سامح شكري التقدير إلى نظيره التونسي الطيب البكوش، لتسهيل عملية إعادة المصريين الموجودين في غرب ليبيا، عبر تونس.

وفي تصريحات نقلتها وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية المصرية، قال اللواء محمد متولي مدير منفذ السلوم البري (شمال غربي مصر) الحدودي بين مصر وليبيا، إن “عدد المصريين العائدين من ليبيا خلال الـ24 ساعة الماضية بلغ 555 مواطنًا“.

وأضاف أن “المنفذ لم يشهد حتى الآن نزوحا جماعيا للعمالة المصرية من ليبيا“.

وأشار مدير المنفذ، إلى أن “الأمور مستقرة خاصة المناطق الشرقية من ليبيا القريبة من الحدود المصرية الغربية“.

وفي بيان لوزارة الخارجية المصرية، قال السفير بدر عبد العاطي، المتحدث باسم الوزارة، إن وزير الخارجية المصري أجرى اليوم الثلاثاء، اتصالاً هاتفياً بنظيره التونسي ، “نقل خلاله تقدير مصر للتعاون الكامل الذي تبديه السلطات التونسية للتسهيل علي المواطنين المصريين المتواجدين في غرب ليبيا والراغبين في العودة بالسماح لهم بعبور الأراضي التونسية والعمل علي سرعة إنهاء إجراءات عبورهم عن طريق معبر رأس جدير ومنافذ أخري احتياطية“.

وفي وقت سابق، قال عبد العاطي، إنه قد تم اتخاذ كافة الإجراءات لتسهيل أمر عودة المصريين المقيمين بليبيا إلى أرض مصر، مشيرًا إلى عملية التنسيق مع عناصر ليبية لتأمين خروجهم من الأراضي الليبية بسلام.

وأمس الاثنين، قال أبو بكر الجندي رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء بمصر، أنهم لا يملكون إحصاء دقيق لعدد المصريين المتواجدين في ليبيا.

وفي تصريح خاص لوكالة الأناضول، أوضح عبد الكريم أن عدد المصريين في ليبيا كان يقدر بنحو مليون قبل بدء ثورات الربيع العربي، في عام 2011، ولكن شهدت فترة ما بعد الثورات ثلاث موجات نزوح للمصريين، اثنان عبر منفذ السلوم البري، وواحدة من خلال الحدود الليبية التونسية.

واستقبل المنفذ الحدودي بالسلوم على حدود مصر مع ليبيا 380 مصريا مساء أول من أمس الأحد عائدين من ليبيا وفارين من جحيم داعش، بحسب مسؤول مصري.

ومنذ 20 يناير/ كانون الثاني الماضي صدر قرار لجهات الأمن بمنع سفر المصريين إلي ليبيا علي رحلات شركات الطيران الليبية، التي تنظم رحلات من مطار برج العرب بالإسكندرية إلى المدن الليبية، بسبب سوء الأوضاع الأمنية.

وأظهر تسجيل مصور بثه تنظيم “داعش” على موقع مشاركة مقاطع الفيديو يوتيوب”، مساء أول من أمس، الأحد، إعدام 21 مسيحيًّا مصريًّا مختطفًا ذبحًا في ليبيا.

وإثر ذلك، أعلن الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، الحداد العام رسميًا في البلاد لمدة 7 أيام، من يوم الأحد الماضي ، وسط إدانات عربية ودولية للحادث.

وأعلن الجيش المصري، صباح أمس الاثنين، توجيه ضربة جوية “مركزة” ضد أهداف لتنظيم “داعش” بليبيا، ردا على مقتل المسيحيين المصريين

 

*مليون عامل مصري في ليبيا يدفعون ثمن غارات السيسي

وقع مراقبون أن تشهد الساعات القليلة المقبلة أكبر موجة نزوح للمصريين العاملين في ليبيا، وذلك بتاريخ العلاقات بين مصر وليبيا، بعد أن طلبت قوات “فجر ليبيا” من هؤلاء العاملين ترك البلاد في مهلة لا تتجاوز 48 ساعة، في الوقت الذي صرح فيه رئيس الوزراء المصري بأن حكومته أعدت العدة لاستقبال هؤلاء العائدين.


فقد ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن قوات “فجر ليبيا” طالبت الاثنين الرعايا المصريين في البلاد بالمغادرة خلال 48 ساعة، حفاظا على سلامتهم من أعمال انتقامية.

وأكد المكتب الإعلامى لعملية “فجر ليبيا”، فى بيان صحفي، أنه يوجه نداء لكل إخواننا من العمالة المصرية المتواجدة فى ليبيا، بضرورة مغادرة البلاد في زمن أقصاه 48 ساعة“.

وأوضحت “فجر ليبيا” بحسب الوكالة أن هذه المناشدة تأتى حفاظا على سلامتهم من أي “أعمال انتقامية أو كيدية استخباراتية”، من شأنها زيادة تأجيج الوضع بين الشعبين الشقيقين”، على حد تعبيرها.

وتأكيدا للأجواء الانتقامية التي تعيش فيها الجالية المصرية، قال عدد من المصريين العاملين في العاصمة الليبية طرابلس، إن “الأهالي في طرابلس نصحونا بمغادرة ليبيا هذه الفترة، ونحن نعيش حالة من الخوف والفزع”، عقب إعلان تنظيم “داعش” قتل 21 مصريا، وشن الجيش المصرى غارات على مواقع للتنظيم“.

وقال أحد العاملين المصريين في طرابلس بحسب صحيفة “الوطن”: “عدنا اليوم من عملنا مبكرا، والأهالي هم من طلبوا منا ذلك خوفا على حياتنا، وخاصة أن الميليشيات نشرت بوابات للتفتيش في أكثر من مكان، يتعرض فيها المصريون لمضايقات شديدة“.

وأضاف “سمعنا أن السيسي سيرسل لنا طائرات لتنقلنا من ليبيا خلال 4 أيام، ولا نريد تكرار ما حدث من قبلُ لمصريين، حين كانت هناك محاوله لترحيلهم إلى مصر عبر تونس، وأهينوا وضربوا من الميليشيات، ولم يستطع كثير منهم المغادرة“.

خطة مصرية للإجلاء

من جهته، أعلن رئيس الوزراء المصري إبراهيم محلب، خلال لقائه إعلاميين مصريين الاثنين، “وجود خطة كاملة لإجلاء المصريين في ليبيا من خلال تشكيل خلية على الحدود مع تونس، وجسر جوي”، دون أن يقدم تفاصيل أكثر.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قال في بيان الأحد: “إنه قرر منع سفر المواطنين المصريين إلى ليبيا، وذلك بعد إعلان تنظيم داعش بليبيا ذبح 21 مسيحيا مصريا كانوا قد اُختطفوا منذ فترة“.

وأضاف السيسي في بيانه أنه خاطب كافة الجهات المعنية لتسهيل وتأمين عودة المصريين المتواجدين بالأراضي الليبية، والراغبين في العودة إلى مصر.

والأمر هكذا، أكد المتحدث باسم الخارجية المصرية، بدر عبد العاطي، أن السلطات المصرية تنسق حاليا مع الدول المجاورة إلى ليبيا لتسهيل عودة المواطنين المصريين الراغبين في العودة لمصر.

وقال في تصريحات الاثنين: “إن مجلس الوزراء يتولى التنسيق مع الوزارات الأخرى المعنية بهذا الأمر”، موضحا أن “وزارة الخارجية ستتخذ جميع المسارات الممكنة لعودة المصريين الراغبين في العودة لمصر”، على حد قوله.

من جانبها قررت وزارة القوى العاملة والهجرة المصرية إعادة فتح باب حصر العمالة العائدة من ليبيا، وذلك بدءا من يوم الاثنين، من خلال استمارة على الموقع الإلكتروني للوزارة، وفي مديريات القوى العاملة والهجرة بالمحافظات.

بدوره، طالب رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان، حافظ أبوسعدة، الحكومة المصرية بإبرام اتفاقية مع السلطات الليبية لتوفير الحماية للعمالة المصرية هناك، والعمل على إعادة جميع المصريين المتواجدين هناك آمنين.

وأشار أبو سعدة في تصريح صحفي الاثنين إلى ضرورة تحرك الحكومة المصرية بأقصى ما يمكن لإنقاذ المصريين في ليبيا.

التضارب في الأرقام والإحصائيات

وحول أعداد المصريين العاملين في ليبيا، أقر رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، اللواء أبوبكر الجندي، في مؤتمر عقده الاثنين، بأن الجهاز ليس لديه معلومات دقيقة عن عدد المصريين الموجودين في ليبيا حاليا لأن معظم المصريين هناك دخلوا بطرق غير شرعية، وبالتالي لا يمكن توثيق الأعداد، وفق قوله.

واستدرك بأن تقديره الشخصي غير المدعم بإحصائية من الجهاز يقول إن أعداد المصريين المتواجدين بليبيا خلال الفترة الحالية يتراوح بين 200 و250 ألف مصري، لا سيما بعد الأحداث السياسية الدامية التي طالت المصريين هناك، مقابل مليون شخص متوسط عدد المصريين بالأراضي الليبية قبل ثورة 25 يناير.

في سياق متصل، حمل مركز البيت العربي للبحوث والدرسات، السلطات المصرية مسؤولية مقتل العمال المصريين فى ليبيا، مشيرا إلى أن هناك أكثر من مليون ونصف المليون عامل هناك، لا تعرف عنهم السلطات شيئا.

وقال المركز في تقرير أصدره الأحد، تحت عنوان “أوضاع المصريين فى ليبيا.. الفقراء يدفعون الثمن”: “إن عدد العائدين من ليبيا بعد اندلاع الثورة بلغ نحو 46379 ممن هم فى سن الثلاثين عاما أو أقل، و28885 عاملا ممن يزيدون على ثلاثين عاما“.

وأضاف التقرير أن “ما تعرض له المصريون فى ليبيا من قتل واختطاف ليس له علاقة بكونهم أقباطا، ولكنه تعبير عما وصفه بتردي أوضاع العمال المصريين هناك، متابعا أن الصراع السياسي ألقى بظلاله على الأوضاع الاقتصادية والأمنية لمصر، وانعكس بشكل كبير على أحوال العمالة المصرية الموجودة في الدول الشقيقة“.

وتابع التقرير أن تلك العمالة معظمها من محافظات تعاني الفقر الشديد، ويأتي على رأسها مدن سوهاج والمنيا والفيوم وأسيوط وبنى سويف، موضحا أن غالبية العمالة المصرية في ليبيا تنحصر في حرف البناء والزراعة والصيد.

وانتقد المركز ما وصفه بالتضارب فى الأرقام والإحصائيات، إذ خرجت تصريحات وزيرة القوى العاملة والهجرة ناهد العشري بعدم وجود حصر رسمي للعمالة المصرية بسبب تواجد أعداد كبيرة بطرق غير شرعية، وسرعان ما عادت وقدرت حجم العمالة الموجودة حاليا ما بين 800 إلى 900 ألف، فيما تشير إحصاءات غير رسمية إلى أن عدد العمال المصريين في ليبيا يتجاوز المليون ونصف المليون عامل.

وقال التقرير إن هناك تخوفا سياسيا من بقاء العمال المصريين في ليبيا، وهم عرضة للتأثير عليهم للانضمام إلى الأطراف المتنازعة، وحمل السلاح، والمشاركة في الحرب الدائرة هناك، مما سيكون له أثر بالغ على الأوضاع السياسية والاقتصادية في مصر، إلى جانب ارتفاع وتيرة العنف في الداخل بعد العودة، وعدم توفر فرص العمل، الأمر الذي يزيد من تراجع الأوضاع الاقتصادية للبلاد، وعدم قدرتها على التنمية، وجذب الاستثمارات الخارجية، بحسب التقرير.

 

*هل قصف «حفتر» مطارًا ينقل رعايا مصريين في ليبيا؟

قصفت طائرة حربية مجهولة، ظهر اليوم الثلاثاء، مطارًا مدنيًا بمدينة الزنتان، غرب ليبيا، مما تسبب في إلغاء رحلاته. وقال المكتب الإعلامي لمطار الزنتان، في بيان له، اليوم الثلاثاء، إن الغارة التي نفذتها طائرة مجهولة قصفت مجمع المطار دون حدوث أضرار بشرية أو مادية.

وأوضح البيان أن الغارة تمت أثناء إتمام إجراءات إقلاع رحلة داخلية من مطار الزنتان إلى مطار الأبرق شرق البلاد مما أحدث هلعا بين المسافرين.

وأشار البيان إلى أن المطار قام على الفور بإبلاغ مطار الأبرق بإلغاء رحلاته، كما ألغيت رحلة كان المفترض أن تقل رعايا مصريين كانوا عالقين بالمنطقة الغربية لترحيلهم حفاظا على سلامتهم.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن القصف، إلا أن قوات اللواء خليفة حفتر أعلنت أكثر من مرة عن تبنيها قصف مواقع ومطارات غربي البلاد بدعوى استخدامها في أغراض إرهابية”.

وتعاني ليبيا فوضى أمنية على خلفية اقتتال كتائب إسلامية وأخرى مناوئة لها، في بنغازي (شرق)، وطرابلس( غرب)، في محاولة لحسم صراع على السلطة.

كما تشهد البلاد فوضى سياسية، جراء إعلان مؤسسات سياسية من جانب واحد في طرابلس (يسيطر عليها الإسلاميون)، موازية لمؤسسات (برلمان وحكومة)، مازال يعترف بهما الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والجامعة العربية، رغم صدور حكم من المحكمة العليا بطرابلس يقضي ببطلان الانتخابات التي أفضت إليهما، وصف من جانب دوائر قانونية محسوبة على البرلمان بأنه “صادر بقوة السلاح

 

*فيسك: أمريكا تشعر بالرضا لخوض الانقلاب في مصر حربًا بالوكالة ضد “داعش

قال الصحفي روبرت فيسك: إن البنتاجون والرئيس الأمريكي باراك أوباما ينظران بعين الرضا للحملة التي تقوم بها قوات الانقلاب ضد داعش، خاصة أنه عندما كان يرغب مع حلف الناتو بضرب التنظيم لم يجد له حلفاء، ولكن تصرفات التنظيم أدت إلى ولادة حلف عربي يقوم بضرب الجهاديين نيابة عن الغربيين.

وأوضح فيسك – في مقاله في صحيفة “إندبندنت”: يشعر الرئيس أوباما ووزارة الدفاع بنوع من الرضا برؤية الأصدقاء في الشرق الأوسط، وهم يحلقون إلى جانبهم في النسخة الجديدة من (الحرب على الإرهاب). وحتى الآن يبدو كل شيء جيدا، فلا حاجة لإرسال قوات برية، ولن تتعرض حياة الأمريكيين للخطر، كما يقول التعبير الممل، إلا الحفنة من الرهائن الغربيين في الرقة.

 

ويرى فيسك أن التحالف العربي لا يبدو مثيرا للإعجاب، فقد تم نقل الطائرات الإماراتية إلى عمان، والسؤال: هل سيقودها طيارون إماراتيون أم أردنيون؟ وأرسلت البحرين مقاتلات حربية، ولكن هذه مملكة صغيرة، حيث إنها كانت تشعر بالتهديد من سكانها الشيعة عام 2011، ولهذا طلبت مساعدة من الحكومات السنية.

 

ويختم فيسك مقاله بالقول: إن هناك رسالة واضحة في هذا كله للعرب؛ فواشنطن لديها جنرال مدرب في أمريكا يقود القوات الجوية الليبية، ومارشال انقلابى مدرب في أمريكا يقود مصر اليوم، وملك في الأردن تعلم وتدرب في بريطانيا وأمريكا، ودولتان في الخليج تستثمر أمريكا فيهما الكثير، إلا أن الديكتاتور الذي يحاربه تنظيم الدولة لفترة طويلة وهو بشار الأسد يتم تركه الآن.

 

*أين وقع حادث ذبح المصريين في ليبيا؟

رغم أن أحد الملثمين التابعين لـ”داعش” ذكر خلال فيديو إعدام المصريين ذبحا أنه على شاطئ العاصمة الليبية طرابلس المطلة على البحر الأبيض المتوسط، وأنه ينتقم من هؤلاء ثأراً لاغتيال أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة وإلقائه في البحر، فإن مصادر ليبية ومصرية نفت ذلك وقالت إنه، وبعد تحليل الصور، تبيّن أن الحادث وقع في منطقة السبعة، غرب سرت بحوالي 7 كيلوات، وهو موقع يخضع لسيطرة “داعش” تماماً.


اللواء محسن النعماني وكيل المخابرات المصرية السابق أكد أن الأجهزة الأمنية قامت بتحليل الفيديو ورصدت أهم الظواهر فيه لاستخلاص معلومات تساعد في عملية تعقب الجناة، مؤكداً أن التحليل يشمل ملابس الجناة وطريقة نطقهم للكلمات والساعات التي يرتدونها والخناجر التي استخدموها في الذبح ومكان الصخور الموجودة في الفيديو.
وأضح أن مثل هذه الأمور، ولو كانت بسيطة، فإنها تفيد أجهزة البحث والمعلومات كثيرا وتساعدها في إنجاح مهمتها للوصول للجناة وتحديد مواقعهم وكشف هويتهم.

وفي سياق آخر، قال النعماني إن الضربة الجوية المصرية شملت أماكن مهمة ومؤثرة لتنظيم “داعش” ومناطق تمركزه عناصره ومخازن سلاحهم، وتم كل ذلك بالتنسيق مع الجانب الليبي بقيادة اللواء خليفة حفتر. وبناء على تحديد الأهداف، تم القصف المركز والذي حقق خسائر كبيرة للتنظيم الإرهابي، حسب النعامي الذي أشار إلى أن القصف استهدف7 مراكز يستخدمها “داعش” منها مراكز السيدة عائشة والمنصوري وقطاريش.

ومن جهته، أكد الخبير الأمني، خالد عكاشة، أن “عناصر التنظيم، وكما هو واضح في الفيديو، ينتمون إلى داعش أو أنصار الشريعة، وبينهم مقاتلون أجانب، حيث إن طول القامة أهم ما يميز عناصر التنظيم الذين ظهروا في الفيديو وهو طول فارع يصعب أن نجد مثيلا له في دول شمال إفريقيا، إضافة إلى أن نطقهم الإنجليزية كان بلكنة تشبه لكنة الأوروبيين“.
وتابع عكاشة: “هذا يؤكد أنهم مقاتلون أجانب وأوروبيون تحديداً. وقد قاموا من خلال هذا الفيديو والرسالة التي به بمحاولة استقطاب للتيارات الجهادية في شمال إفريقيا ودغدغة مشاعرها واللعب على وتر القاعدة وبن لادن لترغيبها في الانضمام إليهم، خاصة أن دول شمال إفريقيا مليئة بهذه القواعد والتيارات الجهادية“.
ونفى عكاشة تورط تنظيم “فجر ليبيا” في الحادث، مؤكداً أن المنطقة التي وقع بها تخضع لنفوذ “داعش”، إضافة إلى أن عناصر التنظيم، ورغم أنهم نسبوا فعلتهم الشنيعة إلى أنهم ينتقمون لأسامة بن لادن بعد إلقائه في البحر، إلا أن الحقيقة أنهم كاذبون فهم منشقون عن القاعدة وبن لادن من الأساس، حسب تعبيره.

 

* هل سيتورط الجيش المصري في ليبيا؟

قصفت طائرات حربية مصرية، فجر الإثنين، موقعين بمدينة درنة شرق ليبيا، الأول حي سكني “باب شيحا الشرقي” والثاني مقر سابق لشركة الجبل الأخضر الصناعية، يستغله مواطنون كمحلات تجارية، وجزء منه مقر الشرطة الإسلامية التابع لتنظيم الدولة الإسلامية، ولاية برقة.

 

وأسفر القصف الجوي عن سقوط ما لا يقل عن سبعة قتلى بينهم ثلاثة أطفال، وواحد وعشرون جريحًا، إضافة إلى تدمير منازل مواطنين في موقع القصف الجوي.

 

وكانت وسائل إعلام مصرية ذكرت صباح الإثنين قصف القوات الجوية المصرية منزل قيادي في داعش، بشار الدرسي، في حي شيحا في درنة.

 

إلا أن القصف لم يطل منزل الدرسي، وذلك يعني بحسب خبراء عسكريين أن القصف المصري لم يكن عشوائيًا، بل بناء على معلومات استخباراتية جُمعت من على الأرض، وإن كان القصف المصري أخطأ هدفه، فاستهدف حيًا سكنيًا غير بعيد من منزل الدرسي.

 

وجاء الرد المصري على شريط بثته مواقع تعلن تبعيتها لتنظيم الدولة الإسلامية فرع ليبيا، يُظهر ذبح 21 مصريًا قبطيًا كانوا قد اختطفوا في ليبيا، الأسابيع الماضية.

 

وبحسب متابعين فقد كان الرد المصري سريعًا قبل حتى أن يؤدي الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي واجب العزاء في كاتدرائية الأقباط الأرثوذوكس بمنطقة العباسية، بحسب ما ذكر التليفزيون المصري صباح الإثنين، حتى لا يُتهم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بالتخاذل، وعدم اتخاذ إجراء عملي يخفف من احتقان الأقباط المصريين الذين لا يقل تعدادهم في مصر عن عشرة ملايين نسمة، كما أن للكنيسة الأرثوذوكسية خصوصية، وهي التي ساندت انقلاب السيسي على نظام محمد مرسي.

 

وجاءت سرعة الرد المصري على مدينة درنة الأقرب للطائرات المصرية، بالرغم من أن المصريين لم يتعرضوا من قبل لأية حوادث اغتيال في درنة، إلا أنها أحد أهم معاقل تنظيم داعش في ليبيا، إضافة إلى مدينة بنغازي، وسرت، وبعض الجيوب في العاصمة طرابلس، ومدينة صبراتة غرب العاصمة طرابلس.

 

إذ من المفترض أن تكون أولى ضربات الجيش المصري الجوية على مدينة سرت، حيث أُعلن عن مقتل المصريين الأقباط على يد تنظيم الدولة الإسلامية داعش، لكن النظام المصري آثر البدء بدرنة باعتبارها الأقرب جغرافيًا إلى قواعده الجوية في غرب مصر، ولا تحتاج إلى أي دعم لوجستي، أو تزود بالوقود في الجو، عكس لو توجهت طائرات النظام المصري إلى سرت التي تبعد عن أقرب قاعدة جوية في مدينة مطروح قرابة ألف وأربعمائة كيلو متر تقريبًا.

 

إلا أن خبراء عسكريين توقعوا أن تستمر غارات القوات الجوية المصرية على عدة مواقع ستشمل بنغازي ومدينة سرت وسط ليبيا، حيث إن النظام المصري لن يكتف بضربة جوية واحدة وجهها إلى مدينة درنة التي لم يُقتل فيها الأقباط المصريون، وأن عدم توجيه ضربات جوية لبنغازي، وسرت على الخصوص لن يؤدي إلى تهدئة الأقباط في مصر.

 

في ذات السياق، وبحسب محللين فإن النظام المصري برئاسة عبد الفتاح السيسي استبق أي رد فعل عسكري من قوات فجر ليبيا على ذبح الأقباط المصريين، بهدف عزل قوات فجر ليبيا كقوة نظامية أو شبه نظامية تابعة للمؤتمر الوطني العام، ضمن سياق مساندته العلنية لعملية الكرامة بقيادة اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

 

إذ يسعى النظام المصري إلى استبعاد المؤتمر الوطني العام، ومؤيديه من القادة العسكريين والمدنيين في ليبيا من أي معادلة سياسية أو أمنية، حتى ولو كانت موجهة ضد الجماعات المتشددة ومن بينها تنظيم الدولة الإسلامية، عكس بعض الدول الغربية والولايات المتحدة الأمريكية التي التقطت إشارات من خلال تصريحات قادة فجر ليبيا، من إمكانية أن تكون فجر ليبيا والشروق أحد أذرع التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا.

 

سيحاول نظام عبد الفتاح السيسي الاستفادة من قتل مواطنيه في ليبيا سياسيًا وعسكريًا، وتقديم نفسه للغرب الأمريكي والأوروبي على أنه الناصح فيما سبق وأن حذر منه، إلا أن تدخله العسكري مرتبط من جهة أخرى بمدى سماح الولايات المتحدة الأمريكية له التمادي في ليبيا، أو قيامه فقط بتوجيه ضربات تخفف من حدة السخط المصري، بل وترفع أسهمه وتسكت أصوات معارضيه في الداخل المصري، باعتبار أن ليبيا أصبحت تشكل تهديدًا للعمق الأمني والإستراتيجي المصري.

 

وبرأي المحللين، فإنه إذا أقدم الجيش المصري على التدخل البري في ليبيا، أو استمرار غاراته الجوية على ليبيا، فإنه بذلك يفتح ساحة ليبيا ومصر كأرض معركة بين جيش نظامي، وبين مجموعات مسلحة تتخذ من الفراغ الأمني في ليبيا، وضعفه على الحدود المصرية الليبية ملعبا تتحرك فيه بسهولة ويسر.

 

كما أن فتح ليبيا كساحة جديدة للجيش المصري، وهو لم يغلق بعد ملف محاربة الجماعات الإسلامية المسلحة في سيناء، قد يرهق قواته، في مناطق تمتاز بطول خطوط إمدادها، وعدم السيطرة على حدودها سواء من الجانب المصري، سيضع الجيش المصري في امتحان قد لا يقل قسوة عن امتحان وضعه فيه سلفه السابق جمال عبد الناصر في اليمن.

 

* السويس .. إضراب 1800 عامل بـ “مصر إيران” للمطالبة بصرف الحوافز

نظم اكثر من 1800 عامل من عمال شركة “مصر إيران “للغزل والنسيج بالسويس، اليوم الثلاثاء إضراباً عن العمل، بعد اعتصامهم لمدة ثلاثة أيام من السبت 14 فبراير دون استجابة من الإدارة لمطالبهم، ما دفعهم لتصعيد الاعتصام لإضراب كامل عن العمل.
وطالب العمال في بيان لهم صدر اليوم بصرف الزيادة المقررة لهم في يوليو الماضى 10% والتي مضى 6 أشهر دون صرفها، واحتساب الحافز الشهرى على الراتب بعد زيادة علاوة يناير 2015، وصرف حصة الحافز السنوى التي جرى العرف على صرفها مجزئة على مرتين في يناير ويوليو من كل عام والتي تقدر بـ 110 ايام من إجمالي 240 “وتشمل الأرباح والعيديات . بالإضافة إلى مطالب أخرى مثل التطهير واقالة رئيس مجلس إدارة الشركة،
وكان الإضراب قد اقتصر على مطالب العمال تاركين أمر قضايا الفساد المالى للنائب العام، لكن العمال فقدوا الثقة في رئيس مجلس الإدارة الذي قدم كثيرا من الوعود دون تنفيذها، ما جعل نصيحة مسئولى القوى العاملة بالانتظار أسبوعين ليتم الصرف في غير محلها.
جدير بالذكر أن شركة مصر إيران للغزل والنسيج مصنعان في السويس ومنيا القمح، تبلغ عمالة الأول نحو 1800 عامل، والثانى نحو 800 عامل.

 

السفاح السيسي يقصف المدنيين بليبيا ويحول مصر لثكنة عسكرية. . الاثنين 16 فبراير

بيان مجلس شوري مجاهدي درنة يتوعد السيسي وحفتر بردٍّ قاس

بيان مجلس شوري مجاهدي درنة يتوعد السيسي وحفتر بردٍّ قاس

السفاح السيسي يقصف المدنيين بليبيا ويحول مصر لثكنة عسكرية. . الاثنين 16 فبراير

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

* مجلس شوري مجاهدي درنة يتوعد السيسي وحفتر بردٍّ قاس

أعلن مجلس شورى مجاهدين درنة، في بيان أصدرهُ اليوم الإثنين، أن الأحداث الراهنة ما هي إلا ذريعة من أجل تبرير عدوان خارجي على البلاد من قبل أتباع حفتر والاستخبارات المصرية.

وتوعد المجلس، في بيان له، أن العدوان الانقلابي على درنة لن يمر، وأن استهداف قائد الانقلاب وحفتر لأطفال ونساء درنة سيكون الرد عليه قاسيا، حسب ما جاء في البيان.

وتابع “أن الحرب على درنة كانت معلنة منذ فترة، موضحاً أن الطيران الحربي المصري سبق وأن استهدف المدينة عدة مرات.

 

*  قوات أمن الانقلاب تقتحم قرية أبو غالب شمال ‏الجيزة وتعتقل عددًا من المواطنين.

 

* مجهولون اقتحموا، منذ قليل، مقر سفارة النظام المصري بطرابلس وتم إحراقها.

 

* بالفيديو.. فشل محاولة ”إنعاش” أطفال ليبيين قصفتهم طائرات السيسي

فيديو من داخل غرفة العنايه مستشفى الهريش درنه
السيسي يقتل الأطفال في درنه ليبيا

https://www.youtube.com/watch?v=hWosUujSQx0

 

* السفاح يحول مصر لثكنة عسكرية وينشر الجيش بالمحافظات

حول قائد الانقلاب العسكرى عبد الفتاح السيسى ،مصر إلى ثكنات عسكرية بعد نشره قوات الجيش في محافظات الجمهورية، تنفيذًا لقررات مجلس الدفاع الوطني أمس.
ونشرت الصفحة الرسمية للعميد محمد سمير، المتحدث العسكري باسم قوات الإنقلاب صورًا لانتشار عربات وقوات الجيش، مصحوبة ببيان عنونه «القوات المسلحة تنتشر بمحافظات الجمهورية لمعاونة الأجهزه الأمنية في تأمين المواطنين»، قال فيه: «تنفيذًا لقررات مجلس الدفاع الوطنى ، بدأت عناصر من القوات المسلحة في الانتشار في جميع محافظات الجمهورية تحت مزاعم حماية الممتلكات العامة والخاصة وتأمين الطرق والمحاور الرئيسية.

كما قاموا بتنظيم دوريات متحركة تجوب الميادين والشوارع الرئيسية بالتعاون مع عناصر الشرطة المدنية ونشر الكمائن علي الطرق والمحاور الرئيسية والمساهمة في حفظ الأمن وبث روح الطمأنينة لدي المواطنين ،ويأتي ذلك في إطار دعم الجهود الأمنية بكافة محافظات الجمهورية .

 

* السيسي يبني كنيسة الشهداء

قال راعي كنيسة العذراء بالمنيا، إن رئيس وزراء الانقلاب إبراهيم محلب أخبره بأن عبدالفتاح السيسي وافق على إنشاء كنيسة كبيرة باسم “الشهداء” الذين ذُبحوا على أيدي مقاتلي داعش” بليبيا.

وأضاف راعي الكنيسة في كلمة نقلتها قناة “أون تي في لايف” “معرفش الرئيس عرف منين رغبتنا بإنشاء كنيسة بأسماء ضحايانا في ليبيا، وأنا بشكره من كل قلبي، لبناء كنيسة باسم شهداء القرية والإيمان والوطن”.

وأشار إلى أن رئيس وزراء الانقلاب سوف يقوم بزيارة عدد من بيوت أهالي “المقتولينفي ليبيا لتقديم واجب العزاء.

 

* رئيس الحكومة الليبية: العدوان المصري إرهاب غادر

وصف رئيس حكومة الإنقاذ الوطني الشرعية في العاصمة الليبية طرابلس عمر الحاسي الغارات المصرية بالإرهاب الغادر الذي استهدف المدنيين في مدينة درنة شرقي ليبيا.
واعتبر  الحاسي في مؤتمر صحفي، مساء اليوم الاثنين أن ما فعله سلاح الجو المصري، يعد إرهابًا، وانتهاكا صارخا للسيادة الليبية وخرقا للقوانين الدولية، وميثاق الأمم المتحدة.
وأوضح أن العدوان محاولة يائسة من الانقلاب لتصدير أزمته الحقيقية إلى الخارج، وإلهاء شعبه عن المطالبة باستحقاقاته.
وطالب الحاسي، المجتمع الدولي ومجلس الأمن بتحمّل مسؤولياتهما تجاه ليبيا وشعبها وإدانة ما وصفه بـ”العدوان الآثم”، كما دعا إلى ممارسة الضغط على الانقلابيين لإيقافه.
وحث الجهات الحقوقية المختصة على التحقيق في مدى صحة الشريط المزعوم الذي يظهر إعدام تنظيم “داعش” 21 مصريا قبطيا ذبحا.
وشدد رئيس حكومة الإنقاذ الوطني الليبية على حق حكومته القانوني في متابعة “من أجرموا بحق الشعب الليبي محليا ودوليا”، حسب قوله.
وجاء بيان حكومة الحاسي بعدما أدان المؤتمر الوطني العام (البرلمان) في ليبيا القصف المصري على درنة، واعتبره انتهاكا للسيادة الليبية،  بعد إعلان جيش الانقلاب توجيه ضربات جوية لأهداف تابعة ل في درنة على خلفية نشر شريط فيديو أظهر عملية إعدام مسيحيين مصريين على يد التنظيم.

 

* وول ستريت جورنال: غارات الانقلاب تؤجج الصراع الليبي

قالت صحيفة (وول ستريت جورنال) إن الغارات التي شنتها طائرات الانقلاب على مدينة درنة بليبيا اليوم الاثنين ردًا على مقتل 21 مصريا على يد تنظيم داعش في ليبيا، من شأنها أن تؤجّج الصراع الليبي وتجعله يتخطى حدود الدولة.
وألمحت الصحيفة إلى أن تلك الغارات هي “الغزو” الأول للجيش المصري خارج حدود بلاده منذ حرب الخليج الأولى في تسعينيات القرن الماضي، عندما استعانت الولايات المتحدة بمساعدة القاهرة لصدّ هجوم الرئيس العراقي صدام حسين على الكويت.
وأشارت الي أن تلك الغارات تؤكد أن السيسي يرمي بثقله لدعم ومساندة الحكومة المناهضة للإسلاميين والبرلمان والموجودين في مدينة طبرق شمال ليبيا، والتي تظل في حالة حرب ضد قوات فجر ليبيا المتمركزة في العاصمة طرابلس.

 

*جيش السيسي يحرق العشش ومساكن اهالي سيناء

انظروا ما فعله خلف جيش السيسي في عشش ومساكن الأهالي بمنطقة العجراء جنوب رفح السيناوية وليس فقط في درنة بليبيا الشقيقة

قام جيش السيسي بتجريف وحرق عشش ومساكن الأهالي بعد أن تم قطع جميع خدمات الاتصالات والإنترنت عن شمال سيناء تمت حملة عسكرية ضخمة بمنطقة العجراء الحدودية الواقعة على الحدود جنوب مدينة رفح.

كما تم أمس قطع الاتصالات عن مناطق مثل: مدينة العريش وقراها، ومركز الشيخ زويد ورفح والمناطق الحدودية.

 

آثار حرق جيش السيسي منطقة العجراء

آثار حرق جيش السيسي منطقة العجراء

العجراء رفح1 العجراء رفح2

* مصر تسعى لتشكيل تحالف دولي ضد تنظيم الدولة بليبيا

قال مصدر دبلوماسي مصري، رفيع المستوى، إن بلاده تسعى لتشكيل تحالف يشارك في الضربات الجوية ضد ليبيا يضم كل من فرنسا وإيطاليا والسعودية والكويت والإمارات.
وأضاف المصدر أن “المباحثات المصرية مستمرة من أجل تشكيل تحالف لتدعيم الضربة العسكرية ضد داعش في ليبيا، يضم دول فرنسا، إيطاليا، السعودية، الكويت، الإمارات، بالإضافة إلى مصر لتوجيه ضربات عسكرية للتنظيم الإرهابي”.
ولم يوضح المصدر المصري طبيعة تلك المباحثات أو مدتها.
من جهة أخرى، أشار المصدر ذاته إلى أن مباحثات مصرية روسية تجرى من أجل الحصول على الدعم الروسي، في العمليات التي يشنها الجيش المصري في ليبيا.
وقال المصدر إن “الجانب الروسي رحب برد الفعل المصري، الذي وصفه بـ”الجرئ”، مبدياً استعداده لتقديم كافة أنواع الدعم الذي تطلبه مصر.
وكان الجيش المصري أعلن، صباح اليوم الإثنين، عن توجيه ضربة جوية “مركزةضد أهداف لتنظيم “داعش” بليبيا، ردا على مقتل 21 مسيحيا مصريا أظهر عقب تسجيل مصور تم بثه على موقع التواصل “يوتيوب” مساء أمس الأحد، إعدام عناصر تنظيم “داعش” لهم ذبحا.

 

* تأجيل محاكمة مرسي في قضية ”اقتحام السجون” إلى الأربعاء

أجّلت محكمة مصرية، اليوم الإثنين، محاكمة الرئيس محمد مرسي، و130 آخرين في قضية “اقتحام السجون” إبان ثورة يناير/ كانون الثاني 2011، إلى الأربعاء المقبل، بحسب مصدر قضائي.
وقال المصدر إن “محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمقر أكاديمية الشرطة (شرقي القاهرة) أجّلت محاكمة مرسي و130 آخرين في قضية “اقتحام السجون” إلى جلسة الأربعاء المقبل“.
وبحسب المصدر فإن قرار التأجيل جاء لـ”مواصلة الاستماع إلى الدفاع، مع استمرار حبس المتهمين، وبينهم مرسي، الذي أنقلب عليه الجيش يوم 3 يوليو/ تموز 2013، بعد عام واحد في الرئاسة.
وتنظر المحكمة قضية اقتحام السجون إبان ثورة 25 يناير/ كانون الثاني عام 2011، التي أطاحت بالرئيس المخلوع محمد حسني مبارك.
ويحاكم في هذه القضية 131 متهما، (106هاربين و25 محبوسين احتياطيا)، بتهمة اقتحام 11 سجنًا، والتعدي على أقسام شرطة، واختطاف 3 ضباط وأمين شرطة (رتبة دون الضابط)، إبان ثورة يناير/ كانون الثاني 2011.

 

* حفصة الفاروق: جرائمكم لن تكون إلا وبالاً عليكم وعلى كل خائن للأزهر

نددت حفصة الفاروق المتحدثة باسم طلاب ضد الانقلاب بجامعة الأزهر باستمرار انتهاكات أمن الانقلاب ضد الطالبات وتفتيشهن ذاتيًّا وإهانتهن؛ مؤكدة أن هذه الجرائم ستكون وبالاً على الخونة جميعًا.
وقالت عبر “فيسبوك”: ألحراسة الطالبات تم التعاقد مع فالكون أم لانتهاك حرمات الطالبات! مضيفة: حين يتم تفتيش الطالبات ذاتيًّا والتحرش بهن واليوم تصفع طالبة على وجهها من قبل أمن فالكون، في مشهد تنعدم فيه الإنسانية وتمحى فيه حرمات طالبات الأزهر.

وتابعت: ونحن كطلاب ضد الانقلاب نؤكد أن هذه الجرائم لن تكون إلا وبالاً عليكم وعلى كل خائن للأزهر.. وإن غدًا لناظره لقريب.. مضيفة: أهان الله من أهان طالبات الأزهر.

 

* فجر ليبيا تناشد المصريين مغادرة البلاد خلال 48 ساعة حفاظأ علي حياتهم

 

* مصادر لعين ليبيا تؤكد بأنه يوجد تنسيق لقصف جوي مصري خلال ساعات لمدينة ‏سرت

صادر لعين ليبيا تؤكد بأنه يوجد تنسيق لقصف جوي مصري خلال ساعات لمدينة سرت

كشف موقع عين ليبيا الاخبارى منذ قليل عن مصادر تابعه له تؤكد بانه يوجد تنسيق لقصف جوى مصرى  خلال ساعات لمدينة سرت  بين الجانب المصرى ومجلس النواب

و يعلن عن تنسيق مع مصر لضرب الاراضي الليبية ويدعو تونس والجزائر للتدخل

كما رفض الموقع الكشف عن مصادره

 

* نشطاء لـ السيسي بعد فيديو داعش: مزهقتش من الفشل؟

أثار الفيديو الذي نشره تنظيم داعش لإعدام 21 مصريا ذبحًا بليبيا ردود أفعال غاضبة دونها نشطاء “الفيس بوك”، حمل المعلقون فيها  “السيسي” مسئولية التقصير في حق القتلى، بينما اتجه البعض الآخر إلى أن هذه العملية جاءت لتبرير تدخل جيش الانقلاب في ليبيا.

الإعلامي محمود مراد يقول: “تقريبا لم يعد لدي شك في أن ما يسمى تنظيم الدولة الإسلامية مجرد صنيعة مخابرات يجري زرعها في بقاع مختارة تبريرا لتدخل الأمريكيين وحلفائهم عسكريا للقضاء على تجارب التحول الديمقراطي التي تأتي بالإسلاميين المعتدلين للسلطة”.

وتعلق الصحفية فاطمة التريكي: “ذبح العمال المصريين الأبرياء خدمة لا تقدر بثمن للانقلاب الإرهابي في مصر وضربة بل مؤامرة على الثورة في ليبيا .. من قال إن ما رايناه هو شاطئ طرابلس؟! ولماذا طرابلس ؟! ومن هم هؤلاء ومن أين جاؤوا وكيف ظهروا فجأة هناك ؟! لا تأخدكم الدعاية ولا تؤجروا عقولكم.. لن أفكر إلا في المستفيد”.

ويشكك الناشط السياسي أنس حسن: “طيب عشان أكون واضح معاكم .. أنا متابع خط تحرك داعش في ليبيا من فترة .. العملية مشبوهة جدا جدا .. ومتسقة مع ترتيب مصري من فترة لدخول الملعب الليبي صراحة كان معطلة فرنسا والجزائر .. أنا قلتلكم اللي هيحصل في ليبيا من قبل ما يظهر حتى حفتر .. وبقولكم بملء الفم: عملية داعش مشبوهة ومتسقة جدا مع المسار المصري والرغبات المصرية .. والسلام“.

وتساءل الناشط السياسي محمد عباس: “بأي ذنب قتلوا .. يعني عمال غلابة من أقاصي الصعيد ذنبهم إيه في اللي بيعمله الفاجر السيسي .. أهم دول و لا قتلوا  ولا حرقوا .. ٢١ روح مصرية اتقتلوا بدون أي ذنب .. الاجرام و الوحشية السيسي و هؤلاء وجهان لنفس العملة الفاسدة“.

وكتب  حاتم عزام نائب حزب الوسط: “لا مصداقية لقائد عصابة لم تجف يديه من دماء المصريين داخل مصر يتقمص دور الحريص علي دماء مصرية اخري تراق علي أيدي عصابة أخري خارجها. دور مفضوح”.

ورأى الدكتور محمد محسوب وزير الدولة للشئون النيابية والقانونية السابق قائلا: “نحن شعب يقتل بالداخل على يد عصابة قمع فاسدة وفي الخارج بيد عصابات قتل منظم تستغل غياب الدولة المصرية وعجز مؤسساتها وانشغالها بدعم الثورة المضادة بليبيا.. القاتل واحد عمدا او اهمالا.. والطريق واحد اسقاط عصابة الفشل واستعادة الدولة لتقوم بواجبها في حماية شعبها، #‏عودوا_الى_ثورتكم”.

ودون الكاتب عبد الرحمن يوسف: “نعزي أنفسنا ونعزي كل المصريين بعد اغتيال 21 مصريا على يد فئة ضالة مجرمة تظن أنها تتقرب إلی الله بقتل الأبرياء .. ودين الله بريء من إجرامهم.. والعار للنظام الأحمق الذي لم يهتم بأمر المصريين المخطوفين وكان سبباً في جعلهم ورقة سياسية بسبب تدخله في شأن داخلي لا يعنيه.. رحم الله شهداءنا .. ولا سامح الله من قتلهم“.

وتساءل وائل قنديل رئيس  تحرير”العربي الجديد”: “ماذا قدم النظام المصري لإنقاذ ضحايانا في ليبيا سوى نكتة سخيفة من محلب و فرجة على المأساة عبر وسائل الإعلام من جانب الخارجية المصرية؟

وأكد –عضو ائتلاف شباب الثورة سابقا-عبد الرحمن فارس أن السيسي ذبحهم قبل أن تذبحهم داعش، من وقت أن تم اختطافهم في ليبيا، ولم تحرك الدولة ورئيسها الانقلابي ساكنا.

وقال ياسر الهواري: “وبكره تشوفوا مصر…..ادينا شوفنا،…مشغول في الجري ورا شباب حلمهم الحريه ودوله القانون وتشويه صورتهم علشان تحافظ علي الاوميجا اللي حلمت بيها وسايب الكلاب يستبيحوا دم المصريين في كل مكان…مزهقتش من الفشل؟

وتوجه الإعلامي زين العابدين توفيق بالدعاء: “اللهم اني أبرأ إليك من كل من أزهق روحا او اراق دما بغير حق. الأقباط الغلابة الذين قتلوا في ليبيا ليس لهم ولا لأهلهم الا انت”.

 

* تنظيم “الدولة” ذبح 21 مصرياً “ثأراً” لسيدتين.. فمن هما؟

بعدما بث تنظيم “الدولة” شريطاً مصوراً لذبح 21 قبطياً مصرياً في ليبيا، كان قد اختطفهم مطلع يناير/ كانون الثاني الماضي، بحجة “الثأر لكاميليا شحاتة ووفاء قسطنطين”، يبرز التساؤل عمن تكون السيدتان؟ وما قصتهما؟

وأعلن تنظيم “الدولة” إعدامه الرهائن المصريين الأقباط الذين كان يختطفهم في ليبيا ذبحاً بالسكاكين، وذلك ثأراً” للفتاتين الذي قال التنظيم إنهما قتلتا تحت التعذيب في الكنيسة بعد إسلامهما.

وقال التنظيم، في تقرير لمجلة دابق الناطقة باسمه باللغة الإنجليزية: “هذا الشهر أسر جنود الخليفة في ولاية طرابلس 21 قبطياً صليبياً تقريباً، بعد 5 سنوات على العملية المباركة ضد كنيسة بغداد، التي نفذت انتقاماً لكاميليا شحاته ووفاء قسطنطين وأخوات أخريات، اللاتي تم تعذيبهن وقتلهن على يد الكنيسة القبطية في مصر“.

في أواخر سنوات عهد الرئيس المخلوع، حسني مبارك، أعلن عن اعتناق كاميليا ووفاء القبطيتين للإسلام، ما أثار غضب الكنيسة، التي احتجزت السيدتين، لتظهر كاميليا لاحقاً على قناة مسيحية تنفي فيها صحة نبأ اعتناقها للإسلام، فيما أكدت جماعات إسلامية أن الدولة المصرية رفضت حمايتهما بعد إشهار إسلامهما، وسلمتهما للكنيسة.

وعلى الرغم من النفي الرسمي لاعتناق السيدتين للإسلام، إلا أن جماعات سلفية هددت بتنظيم مظاهرات ضد النظام المصري، ما لم يتم تسليم السيدتين وحمايتهما، ليتفاقم الموقف لاحقاً بصورة دراماتيكية.

 

كاميليا شحاتة

 

ولدت كاميليا شحاتة زاخر مسعد، في 22 يوليو/ تموز 1985، بدير مواس في محافظة المنيا الصعيدية، وتعمل معلمة بمدرسة دلجا الإعدادية، وزوجة لقس يدعى تادرس سمعان، كاهن دير مواس، وحصلت شحاتة على بكالوريوس العلوم والتربية في تخصص التاريخ الطبيعي من جامعة المنيا، في العام 2006.

 

تقدم زوجها ببلاغ عن اختفائها، وشهد مقر الكاتدرائية المرقسية بالعباسية تظاهر مئات من الأقباط احتجاجاً على ذلك، وطالب الأقباط أجهزة الأمن بسرعة التحرك لكشف غموض الحادث.

ووسط أنباء عن ظهور زوجة القس المختفية بالجمعية الشرعية الإسلامية بالمنيا، حضر لمقر الكاتدرائية المرقسية بالعباسية عيد لبيب، عضو مجلس الشورى، حيث أوضح بصورة غير مباشرة للمعتصمين بأن السيدة كاميليا قد ذهبت بإرادتها لمقر الجمعية الشرعية الإسلامية، ليقطع الشك باليقين حول اعتناقها الإسلام ولجوئها لأحد قيادات التيارات الإسلامية لحمايتها.

ونشرت تسجيلات ظهر فيها “أبو يحيى مفتاح محمد فاضل”، من سكان المنيا، يقول فيه إن كاميليا توجهت إليه لطلب مساعدته في إشهار إسلامها، وأظهر السيدة وهي تستكمل إجراءات إشهار إسلامها، وقامت بعض المواقع الإسلامية بنشر مستندات وصور شخصية لكاميليا، قيل إنها كانت قد تركتها مع الأسرة التي استضافتها في بيتها حين أشهرت إسلامها، كما قامت قنوات فضائية إسلامية ببث برامج تؤكد ذلك.

وخرجت مظاهرة حاشدة ضد البابا شنودة أمام مسجد النور بالعباسية مطالبة بالكشف عن مكان كاميليا، كما خرجت وقفات متتالية واحدة في مسجد الفتح بميدان رمسيس بالقاهرة تنديداً بما أسموه احتجاز الأقباط الذين اعتنقوا الإسلام داخل الأديرة والكنائس، وعلى رأسهم كاميليا شحاتة ووفاء قسطنطين وكرستين مصري، وطالب المتظاهرون بعزل البابا شنودة، وتزامن ذلك مع وقفة أخرى في مدينة الإسكندرية بمسجد القائد إبراهيم بالمنشية، احتشد فيها الآلاف مطالبين بتلك المطالب.

وعقب ليلة القدر من شهر رمضان لعام 2010، قام أكثر من 30 ألف مسلم، حضروا الصلاة في مسجد عمرو بن العاص بالقاهرة، باحتجاجات حاشدة ضد البابا شنودة، واتهموه باحتجاز كاميليا بدون سلطة قانونية تتيح له ذلك، وطالبوه بإظهار وفاء قسطنطين التي تحتجز بالكنيسة منذ أكثر من خمس سنوات، واتهم المحتجون الحكومة بالضعف أمام الكنيسة القبطية التي اعتبرها المحتجون دولة داخل الدولة.

وفي مفاجأة قلبت الأمور رأساً على عقب، ظهرت كاميليا شحاتة في لقاء مذاع على الهواء على قناة مسيحية يوم 8 مايو/ أيار 2011، إذ أعلنت عدم صحة ما تردد عن اعتناقها الإسلام، وأكدت أنها اختفت من منزلها بسبب خلافات زوجية، وبدون علم أهلها، وأنها عادت لمنزل زوجها الذي ظهر بجوارها في المقطع.

 

وفاء قسطنطين

 

أما وفاء قسطنطين، فهي من مواليد العام 1956، وتعمل مهندسة زراعية، وكانت متزوجة من مجدي يوسف عوض، وهو كاهن مسيحي مصري، راعي كنيسة أبو المطامير في محافظة البحيرة، وأنجبت منه ولداً وبنتاً، وقد أعلنت إسلامها في 2006.

على إثر ذلك ثارت الكنيسة المصرية والأقباط، وقاموا بتظاهرات أكدوا فيها أنها أجبرت على الدخول في الدين الإسلامي. فأثارت قضيتها الرأي العام المصري إلى أن تدخل الرئيس الأسبق حسني مبارك، وأمر بتسليمها للكنيسة، لتدعها الكنيسة في بيت للراهبات في منطقة النعام في القاهرة عدة أيام، قبل أن تنقل إلى دير الأنبا بيشوي، حيث التقت البابا شنودة، وأمر بتعيينها في الكاتدرائية وعدم عودتها إلى بلدتها بعد ذلك.

ولم تظهر وفاء مرة أخرى منذ ذلك الحين، وسط مزاعم بقتلها من قبل الكنيسة عقاباً لها، وأعلن وقتها أن البابا شنودة رفض بشكل نهائي ظهورها، لأن هذا سيسبب الكثير من المشاكل للكنيسة.

وكانت هذه الحادثة سبباً في قيام جماعة تابعة لتنظيم “القاعدة في بلاد الرافدين” باقتحام إحدى كنائس بغداد، وقتل أكثر من 50 مسيحياً، كما توعد هذا التنظيم بهجمات أخرى ما لم يتم إطلاق سراحها.

 

* نشطاء عن خطاب السيسي : خطاب هزيل لشخص ضعيف مهتز ﻻيمتلك القرار

قال عبدالفتاح السيسي، في خطابه الذي وجهه للشعب المصري منذ قليل ، إن مصر تحتفظ لنفسها بحق الرد وبالأسلوب والتوقيت المناسب للقصاص من القتلة من المجرمين المتجردين من أبسط القيم الإنسانية.

وأضاف السيسي في كلمة له، صباح الاثنين، أن ما يحدث في ليبيا تهديد للسلم والأمن الدوليين.

ووصف نشطاء كلمة السيسي التي لم يُظهر فيها أي علامات انفعال و كأن الأمر كان متوقعا و عاديا ، وصفوا كلمته بأنها ضعيفة و هزيلة و لم تحمل أي جديد

كلمة السيسي لم تتجاوز سوى دقائق معدودة و كانت مسجلة و ظهر فيها مقص المونتاج أكثر من مرة

 

 

“ثورة حرم” الطلاب والطالبات ينتفضون. . الأحد 15 فبراير. . استمرار المحاكم الهزلية

ثورة حرم“ثورة حرم” الطلاب والطالبات ينتفضون. . الأحد 15 فبراير. . استمرار المحاكم الهزلية

 

المتابعة الإخبارية – شبكة المرصد الإخبارية

 

*أهالي شربين يقطعون طريق “شربين – دمياط” احتجاجا تخاذل الشرطة على اختطاف سيدة

قام أهالي مدينة “شربين” بالدقهلية بقطع طريق “شربين – دمياط” وإيقاف حركة المرور به مساء الأحد، كما توعدوا بالتصعيد رداً على تخاذل داخلية الانقلاب وتهاونها في البحث عن سيدة تُدعى “دينا رضا عبدالرازق البراشي” -18 عام- متزوجة ولديها طفلة، تم اختطافها من قرية “الترعة القديم” مساء أمس.

يذكر أنه عند ذهاب أسرة السيدة المُختطفة إلى مأمور قسم شربين قال لهم: “أما يبقى يعدي عليها 48 ساعة تبقى حالة خطف” بالرغم من أن خاطفوها قاموا بطلب فدية من أسرتها”.

 

*السيسى يعلن الحداد 7 أيام و يستدعى مجلس الدفاع الوطنى للإجتماع بعد قليل

نعي  عبد الفتاح السيسي  الأقباط المقتولين  الذين سقطوا في ليبيا ، وتقدم بخالص العزاء للشعب المصري في مصابه الأليم.

وقرر السيسي عقد اجتماع عاجل لمجلس الدفاع الوطني، وإعلان حالة الحداد لمدة سبعة أيام.

 

*تنظيم الدولة بليبيا يبث فيديو ذبح الأقباط المصريين ومياه البحر الابيض المتوسط تتحول الى لون الدم بعد اعدام ‫‏‬ 21 رهينة مصري في ‫‏ليبيا‬ ذبحاً

بث تنظيم الدولة فيديو لعملية ذبح 21 مصرياً قبطياً مختطفين في ليبيا ونعتذر عن عدم نشر الفيديو

قال مسؤول مصري رفيع، مساء اليوم الأحد، إن المختطفين المسيحيين لدى تنظيم “داعش” في ليبيا، لا يزالون على قيد الحياة، حتى اللحظة، مشيرا إلى تدخل جهات سيادية للتفاوض بطرق غير مباشرة مع الخاطفين من أجل استعادة المصريين المختطفين.
وأوضح المصدر، لوكالة الأناضول، طالبا عدم نشر اسمه، أن “المختطَفين المسيحيين المصريين، الموجودين في ليبيا، لدى تنظيم داعش، لا زالوا على قيد الحياة حتى اللحظة (16:45 ت. غ)”.
وأضاف أن “جهات سيادية (لم يسمها) تتفاوض حاليا بطريق غير مباشر مع الخاطفين من تنظيم داعش لمعرفة مطالبهم، وسبل استعادة المصريين المختطفين لديهم”.
ورفض المصدر تقديم المزيد من التفاصيل حول طريقة التفاوض، أو مطالب الخاطفين، أو مدى نجاح أو فشل هذه الخطوات.

* طلاب وطالبات جامعة القاهرة ينتفضون

انتفض طلاب وطالبات جامعة القاهرة بمسيرة حاشدة من أمام المكتبة المركزية تطالب برحيل العسكر ووقف قمع وكبت الحريات والإفراج عن المعتقلين ضمن فعاليات “ثورة حرم”.

ردد الطلاب والطالبات الهتافات والشعارات المناهضة لحكم العسكر والمطالبة برحيلهم وعودة الحقوق المغتصبة وإطلاق الحريات ووقف نزيف الانتهاكات بحق أحرار وحرائر الوطن والإفراج الفوري عن المعتقلين والقصاص لدماء الشهداء.

شهدت المسيرة تفاعلًا ومشاركة واسعة من طلاب وطالبات الجامعة، مؤكدين تواصل نضالهم الثوري حتى تنتصر الحرية والكرامة الإنسانية.

 

*الزمالك يوافق على رحيل عمر جابر مقابل 6 ملايين جنيه

وافق مجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة مرتضى منصور على رحيل لاعب الفريق عمر جابر مقابل دفع قيمة الشرط الجزائي التي تبلغ 6 ملايين جنيه.

جدير بالذكر أن جابر أعلن مسبقًا أنه لن يلعب للزمالك هذا الموسم بعد الأحداث التي شهدها ملعب الدفاع الجوي وراح ضحيتها أكثر من 20 مشجعاً من ألتراس وايت نايتس

 

* سلطات الانقلاب ترفض لقاء الأحمد مع أبو مرزوق في القاهرة

أعلن عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية الفلسطينية ذو الفقار سويرجو أن السلطات المصرية أبلغت مسؤول ملف المصالحة في حركة فتح عزام الأحمد عدم سماحها له بلقاء نائب رئيس المكتب السياسي لحماس موسى أبو مرزوق على أراضيها، بحسب ما ذكرته إذاعة “صوت إسرائيل” صباح اليوم.


وكان من المقرر أن يتم اللقاء أول أمس الجمعة لكنه ألغِي لسبب غير معلن.

ويشار إلى أن أبو مرزوق ينتظر حالياً إعادة فتح معبر رفح ليتسنى له العودة إلى قطاع غزة بعد توجهه إلى القاهرة قبل أسابيع لإجراء فحوصات طبية.

 

* مقتل شرطي وإصابة 3 فى هجوم على نقطة تفتيش شمال القاهرة

لقى شرطي مصرعه، وأصيب 3 آخرون، في هجوم مسلح، صباح اليوم، على كمين (نقطة تفتيش)، شمال العاصمة المصرية القاهرة، بحسب مصدر أمني.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، إن “شرطي لقى مصرعه وأصيب 3 آخرون، فى هجوم مسلح، صباح اليوم، على قوة أمنية بمنطقة بنها التابعة لمحافظة القليوبية (شمال القاهرة)، جراء قيام مجهولين بفتح النيران على كمين“.

وأضاف: “توفي الشرطي محمود عادل، بطلقات نارية مباشرة فى الرأس، بينما جاءت إصابات الباقين بطلقات فى أنحاء مختلفة من أجسادهم“.

وبحسب المصدر، فقد تم الدفع بقوات من التدخل السريع لتمشيط المنطقة والبحث عن مرتكبي الحادث.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث حتى الساعة 7:53 تغ.

وتشهد مصر خلال الأيام الماضية، تفجيرات متعددة في القاهرة والمحافظات، بالإضافة إلى أعمال عنف وشغب وقطع طرق، ومهاجمة مقار حكومية، أعلنت عن تبني معظمها جماعات أطلقت على نفسها اسم “أجناد مصر” و”المقاومة الشعبية” و”العقاب الثوري“.

 

* إحالة 92 من رافضي الانقلاب للمحاكمة

أحالت النيابة العامة في محافظة سوهاج بصعيد مصر 92 من رافضي الانقلاب إلى محكمة الجنايات. ومن بين المتهمين ثلاثون سيدة متهمات بالانضمام إلى جماعة الإخوان المسلمين التي سبق أن اعتبرها القضاء المصري جماعة محظورة.


من جانب آخر قضت محكمة جنح المنيا (جنوب القاهرة) بحبس ثلاثة من رافضي الانقلاب مدة عامين مع إلزامهم بدفع غرامة قيمتها عشرة آلاف جنيه (1300 دولار) لكل منهم، بتهمة خرق قانون التظاهر والتحريض على العنف وإثارة الشغب.

وفي سياق متصل قضت محكمة جنح حدائق القبة في القاهرة بحبس سبعة من رافضي الانقلاب مدة خمس سنوات بتهمة التجمهر وإثارة الشغب والانضمام إلى جماعة إرهابية“.

من جانبها قضت محكمة جنايات شمال بنها (شمال القاهرة) ببراءة الناشط القبطي رامي جان من تهمة تعاطي المخدرات، بعد أن وجهت له تهمة الهروب من تنفيذ حكم قضائي بالسجن عشرة أعوام.

والأربعاء الماضي كانت محكمة النقض المصرية قضت بإلغاء أحكام بالإعدام على عشرات المتهمين من رافضي الانقلاب, بينهم المرشد العام لجماعة الإخوان محمد بديع.

وكان قد حكم على المتهمين في يونيو/حزيران الماضي على خلفية اتهامهم في أحداث مركز شرطة العدوة بالمنيا (جنوب البلاد), وقررت المحكمة -وهي أعلى محكمة في البلاد- إعادة محاكمتهم أمام دائرة جديدة.

 

* السيسي يدفع مليارات لشراء طائرات رافال فهل تصيبه لعنتها؟

يقوم وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لو دريان بزيارة للقاهرة الاثنين المقبل لتوقيع عقدا بقيمة 5.2 مليار يورو (أي ما يزيد عن 45 مليار جنيه مصري) تشتري مصر بموجبه 24 طائرة مقاتلة من طراز رافال” بالإضافة إلى فرقاطة بحرية ومعدات عسكرية.


وبعد أن كانت فرنسا تكافح لسنوات طويلة بحثا عن مشترٍ لهذه الطائرة الباهظة الثمن التي تعمل بتقنيات معقدة، تنفست باريس الصعداء حينما أتمت هذه الصفقة الضخمة مع مصر، لتكون أول دولة تشترى طائرات “رافال” بعد سنوات من الخدمة داخل الجيش الفرنسي فقط.

وفشلت فرنسا على مدار 15 عاما في إقناع كل من الإمارات وهولندا وسنغافورة وكوريا الجنوبية وسويسرا والسعودية والهند وماليزيا والبرازيل والمغرب وقطر باقتناء تلك الطائرة.

وقالت صحيفة “لوموند” الفرنسية في تقرير لها تحت عنوان “رافال.. 27 عاماً من الانتظار” إن مصر أول دولة تشتري طائرات “رافال” لتنهي بذلك ما وصفته بـ اللعنة” التي حلت على تلك المقاتلات منذ تصنيعها.

وتساءلت صحيفة “فاينانشيال تايمز” البريطانية لماذا تسعى القاهرة  لإتمام هذه الصفقة الضخمة، مشيرة إلى أن قادة الجيش المصري الذين ينظرون بغيرة إلى دول مثل إسرائيل والسعودية والجزائر، قرروا شراء طائرات رافال باهظة الثمن - فقط – سعيا وراء التفاخر بهذه المقاتلات الحديثة.

وأكدت صحيفة “لي إكو” الاقتصادية الفرنسية، أن السيسي اشترى طائرات “رافاللتحلق في سماء قناة السويس الجديدة وقت افتتاحها في أغسطس المقبل.

تفاوض سريع للغاية

وقال “إريك ترابييه” الرئيس التنفيذى لشركة “داسو” الفرنسية مصنعة الطائرات إن “التفاوض على هذه الصفقة التاريخية مع الجانب المصري كان سريعا للغاية واستغرق نحو ثلاثة أشهر فقط“.

واستجابة لمطالب الجانب المصري، فسوف يتم تسريع عملية تسليم طائرات “رافالحيث تقوم فرنسا بإرسال أول دفعة يتم تصنيعها إلى مصر هذا العام بدلا من تسليمها للجيش الفرنسي.

وتعتبر “رافال” لتي تم إنتاجها في ديسمبر 2000 من الطائرات المقاتلة المتطورة، لكنها الأغلى ثمنا في العالم، ودخلت الخدمة في الجيش الفرنسي عام 2006، وتم استخدامها فى مهام قتالية في أفغانستان والعراق وليبيا ومالي.

وتعتمد مصر بشكل كبير في قواتها الجوية على طائرات إف 16 الأمريكية بنحو 220 طائرة، إلا أنها تمتلك أيضا أسرابا محدودة من طائرات ميراج 2000 الفرنسية وميج 35 الروسية.

دوافع سياسية

وأثار التوصل لاتفاق بهذه السرعة غير المعهودة في صفقات بهذا الحجم تساؤلات حول الدوافع التي جعلت مصر تتعجل الحصول عليها، فضلا عن تساؤلات حول كيفية دفع مصر لثمن الطائرات بينما تعاني البلاد من تدهور اقتصادي جعلها تعتمد على المساعدات الخليجية لتدبير احتياجاتها من السلع الأساسية.

وقالت صحيفة “القدس العربي” إن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد الإمارات لعب دورا مهما في إقناع الفرنسيين بإتمام الصفقة خلال زيارة رسمية قام بها لفرنسا، تمهيدا لاستخدام محتمل لتلك المقاتلات في عمل عسكري في ليبيا وسوريا والعراق ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وبفضل الوساطة الإماراتية، فمن المقرر أن تغطي مصر 15% من قيمة الصفقة عبر قرض من بنوك فرنسية تضمنه الحكومة الفرنسية.

وتزامنت الأنباء عن قرب إتمام الصفقة مع تغير ملحوظ في الخطاب الفرنسي تجاه مصر وخاصة مناهضي الانقلاب العسكري، حيث قال رئيس الوزراء الفرنسي “مانويل فالس” الخميس الماضي إن بلاده تعتزم اتخاذ إجراءات ضد تمويل مسلمي فرنسا، معربا عن قلقه من تنامي نفوذ الإخوان المسلمين والسلفيين في بلاده.

ورفض وزير الدفاع الفرنسي “جان إيف لو دريان” طلبا لمنظمة العفو الدولية في فرنسا قد طالبت السلطات هناك بتعليق الصفقة بسبب القمع المنتشر في مصر، ورد بقوله إن السيسي “انتخب من قبل الشعب المصري وإن مصر ستشهد قريبا انتخابات برلمانية“.

صفقة أربكت العالم!!

من جهتها، بالغت وسائل الإعلام المصرية المؤيدة للانقلاب في إمكانيات الطائرات “رافال” وفي تأثير الصفقة على العلاقات بين مصر والولايات المتحدة.

ووصفت صحيفة الأهرام طائرة رافال بأنها “ملكة المقاتلات”، أما صحيفة الوفد فتحدثت عن حرب غير معلنة نشبت بين القاهرة وواشنطن بعد إتمام الصفقة التي قالت إنها ضربة قاصمة للولايات المتحدة وجهاز مخابراتها، وقال إن “مصر تقصف أمريكا بـ “رافال” الفرنسية“.

وبدلا من الإشارة إلى إخفاق فرنسا في تسويق طائرة “رافال”، عكست اليوم السابع الأمر، وقالت إن العديد من دول العالم فشلت في اقتناء الطائرة الفرنسية وأن باريس فضلت مصر عليها ومنحتها الطائرة المتطورة.

بينما قالت صحيفة “الموجز” إن “صفقة “رافال” بين مصر وفرنسا تثير قلق العالم”، وأكدت صحيفة “الوفد” أن الصفقة “أربكت العالم وأثارت قلقه وحظيت باهتمام إعلامي واسع.

 

* في هزلية “التخابر مع قطر”..الرئيس مرسي يدفع بعدم اختصاص المحكمة

أجلت محكمة جنايات القاهرة اليوم الأحد، أولى جلساتها المحاكمة الهزلية  للرئيس محمد مرسي و10 آخرين من أعضاء جماعة الإخوان، في القضية الهزلية الملفقة تحت مسمى “التخابر مع قطر” لجلسة 28 فبراير لاطلاع والاستعداد مع استمرار حبس المعتقلين وضبط وإحضار الغائبين والتصريح بمقابلة المحامين.

 

قال الرئيس محمد مرسى من داخل القفص الزجاجي، في أولى جلسات القضية الهزلية الجديدة “التخابر مع قطر”: السلام عليكم، فرد القاضي (شيرين فهمي) المحكمة لا تحيا، فقال إنما أحيي الحضور، وأضاف الرئيس مرسي: جئت إلى هنا ولا أعلم شيئا عن هذه القضية وحضرت عنوة، وأرفض المحاكمة لعدم اختصاصها ولائيا بالنسبة لي وطبقا للدستور، وأريد أن ألتقي هيئة الدفاع لكي أحدد معهم دفعي الخاص وهذه الكلمات لا تعد اعترافا بالمحاكمة.

 

استكمل الرئيس: أرفض إجراءات المحاكمة لعدم اختصاص المحكمة ولائيا بالنسبة لي؛ فما زلت رئيس الجمهورية الشرعية وهناك انقلاب عسكري في البلاد، وهذه الجريمة لا تسقط بالتقادم وهذه المحاكمة مهزلة.

 

فرد رئيس المحكمة كلمة مهزلة تعد إهانة للمحكمة، ولكن   لن أحرك الدعوى الجنائية بإهانة المحكمة ضدك هذه المرةوهنا تدخل الرئيس مرسي أنا لا أقصد القضاء ولكن أقصد المحاكمة

ومن جانب آخر أنكر المعتقلون جميعا الاتهامات وقالوا إننا مختطفون منذ 3 يوليو.

 

يحاكم في هذه القضية الهزلية الرئيس محمد مرسى و10 آخرين من كوادر وأعضاء الإخوان، بزعم اتهامهم بالتخابر وتسريب وثائق ومستندات صادرة عن أجهزة الدولة السيادية إلى مؤسسة الرئاسة، وإفشائها إلى دولة قطر. 

 

* في عهد الانقلاب.. العسكر يحصد الغنائم من جيوب المعدمين

على الرغم من تصريحات قائد الانقلاب حول خطورة ما يعانيه الاقتصاد المصري، والتي اتخذ منها حيلة للمضي قدمًا في سياسية سحق الفقراء بإلغاء الدعم، ورفع الأسعار، لا تتوقف في المقابل مغانم العسكر من الانقلاب؛ حيث كانت أول قرار لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بعد هزلية تنصيبه رئيسًا هو زيادة المخصصات المالية للقوات المسلحة المصرية بنسبة 28% في العام المالي الحالي مقارنة بالعام الماضي، بقيمة 49 مليار جنيه.

كما أمر برفع رواتب ضباط الحرس الجمهوري بمقدار 2000 جنيه زيادة عن باقي زملائهم من نفس الرتب في مختلف الأسلحة والتشكيلات الأخرى بالقوات المسلحة، فضلاً عن زيادة معاشات القوات المسلحة.

الاستحواذ

إلى جانب زيادة الرواتب والمعاشات توسع العسكر في الاىستحواذ على المناطق والأراضي ذات الأهمية الإستيراتيجية بالدولة، ففي يونيو 2014 تحت مسمى الحفاظ على الأمن القومي أصدر الانقلابي عدلي منصور قرارًا جمهوريا يتعلق بنقل أصول ميناء العريش البحري بالكامل من إدارة الهيئة العامة لميناء بورسعيد إلى وزارة الدفاع والإنتاج الحربي، حيث تشمل هذه الأصول قطعتي أرض بطول 1100 متر وعرض 95 مترًا شرق أبي صقل بمدينة العريش، وقطعة أرض أخرى بعرض 63 مترًا وطول 96 مترًا وأخرى.. هذا بخلاف ما يضمه الميناء من قطع أراضٍ عديدة محصورة بين سور الميناء الحالي وأراضٍ للقوات المسلحة وأخرى بطول كيلومتر.

وفي فبراير من العام نفسه أصدر منصور قرارًا جمهوريًا بشأن إعادة تخصيص قطعة الأرض المشغولة بحديقة الأسرة بمدينة القاهرة الجديدة والمنشآت المقامة عليها لصالح وزارة الدفاع.

وقبلها بأسبوع تم خصص قطعة أرض مساحتها 133 فدانًا و13 قيراطًا و23 سهمًا ما يعدل (560.882.28 متر مربع) بمنطقة إدكو من الأراضي المملوكة للدولة ملكية خاصة، لصالح القوات المسلحة.

وفي مايو الماضي صدر قرار بإعادة تخصيص مساحة الأرض المقامة عليها نقطة مراقبة جوية غرب دمياط، والبالغة 625 مترا مربعا لصالح القوات المسلحة.

داخلية الانقلاب

لم تكن داخلية الانقلاب بأقل حظًّا من حيث تحصيل المغانم جرّاء دورها فى مساندة الانقلاب العسكري؛ حيث كان من أوائل قرارات قائد الانقلاب أيضًا زيادة موازنة الداخلية، ورفع رواتب ضباط الشرطة بنسبة 30%، وشرائه خمسين ألف قطعة سلاح جديدة لضمان القضاء على كل معارضي الانقلاب.

وكان قد سبقه الانقلابي عدلي منصور رئيس سلطة الانقلاب المعين بشهر واحد، فأمر بزيادة رواتب الشرطة بما في ذلك المعينين بعقود مؤقتة بحوالي 30% تحت مسمى بدل مخاطر.

يذكر أن داخلية الانقلاب تتصدر القائمة من حيث حصد المغانم بعد الانقلاب العسكري، فبعد مجزرة فض اعتصامي رابعة والنهضة قامت بصرف مكافأة مالية لضباط وأمناء وأفراد الشرطة على مستوى الجمهورية، بإجمالى 245 مليون جنيه تقريبًا، تحت بند «مكافأة استثنائية».

وأوضح مصدر أمني أن الحملة الأمنية الواحدة التى تقوم بالقبض على أعضاء التحالف الوطنى وجماعة الإخوان المسلمين تُصرف لها (20) ألف جنيه مكافأة للضباط والجنود المشاركين في الحملة.

 

* التحقيق في بلاغ يتهم الداخلية بتعذيب معتقلي الزمالك

امر النائب العام  الانقلابى هشام بركات، بإحالة البلاغ المقدم من مختار منير، محامي مؤسسة حرية للفكر والتعبير، وكيلاً عن أسر 4 معتقلين في أحداث استاد الدفاع الجوي، ضد وزير الداخلية في حكومة الانقلاب، ومأمور مركز أبو النمرس، ورئيس مباحث مركز الشرطة، للتحقيق، حيث كلف النائب العام المحامي العام الأول لنيابات شرق القاهرة الكلية، المستشار محمد عبد الشافي، بالتحقيق في اتهام المشكو في حقهم بتعذيب المعتقلين الجدد المنضمين للقضية، لإكراههم على الاعتراف بالتورط في الأحداث.

وأوضح مقدم البلاغ الذي يحمل رقم 2799 لسنة 2015 عرائض النائب العام، أن الأجهزة الأمنية اعتدت بالضرب على أربعة شباب لإكراههم على الاعتراف بتلقي أموال مقابل إثارة الفوضى والشغب، خلال مباراة نادي الزمالك وإنبى باستاد الدفاع الجوي، واستخدام الصواعق الكهربائية والعصى في الاعتداء عليهم أثناء احتجازهم بمركز شرطة أبو النمرس.

وتضمن البلاغ أسماء كلٍ من: (مصطفى محمود خيري، 22 سنة)، و(رمضان سعد سعيد، 23 سنة)، و(جمال عبد الناصر، 19 سنة)، و(عمر صلاح، 21 سنة).

كانت نيابة شرق القاهرة الكلية، برئاسة المستشار محمد عبد الشافي، المحامي العام الأول للنيابات، قد قررت حبس 4 معتقلين جدد 15 يومًا احتياطيًا على ذمة التحقيقات التي تباشرها حول أحداث استاد الدفاع الجوي، التي راح ضحيتها 22 شخصًا بعد اعتداء قوات أمن الانقلاب عليهم بالغاز والخرطوش.

وضمت النيابة العامة المعتقلين الجدد بعد اعتقالهم من قبل الأجهزة الأمنية، للقضية المقيدة برقم 4584 لـسنة 2015 جنح أول مدينة نصر، ليصبح العدد الإجمالي للمعتقلين في الأحداث 25 معتقلًا، صدر قرار بحبس 3 منهم 15 يومًا، وأخلت جهات التحقيق سبيل 18 آخرين، وقررت حبس الأربعة معتقلين الجُدد.

وأسندت النيابة العامة للمعتقلين البالغ عددهم 25 معتقلًا تهم: “ارتكاب جرائم البلطجة، والتجمهر، واستعراض القوة، والتلويح بالعنف، ومقاومة السلطات، والتخريب عمدًا لمنشآت تابعة للقوات المسلحة “سُور استاد الدفاع الجوي”، وقطع الطريق العام، وتعطيل حركة المرور، وإتلاف الممتلكات العامة، وإشعال النيران في سيارتي شرطة وإسعاف، وحيازة ألعاب نارية

 

* اختطاف 21 صيادًا من كفر الشيخ في مصراتة الليبية

قال أحمد عبده نصار، نقيب الصيادين بكفر الشيخ: إن 21 صيادًا من قرية برج مغيزل، تعرضوا للاختطاف في مدينة مصراتة الليبية على يد قوات فجر ليبيا الموالية لحفتر وأصبح مصيرهم مجهولا.

وأضاف “نصار”، فى تصريحات صحفية له اليوم السبت، أن من الصيادين المختطفين: “محمد مصطفى الشاذلي، وسعد أحمد إبراهيم المغربي، ومحمد عبد اللطيف محمد أبورزق، وعلي السمار، وزايد محمد مرعي، وحسن محمد مرعي، وعلي حمدي على رطب، وحسنين عبد الفتاح الغرباوي، وصبري محمد القاضي، ومحمد القاضي، وعلي مرجان القاضي، وصبري سعد القاضي، ومحمد محمود أحمد محمود، ومحمد صبحي داود، وأحمد جابر فراج”.

وطالب نقيب الصيادين ، خارجية الانقلاب بسرعة التدخل لعودة الصيادين رحمة بأبنائهم وعوائلهم حتى لا يلقوا مصير الـ21 مصريًّا الذين قتلوا فى مدينة سرت الليبية.

 

*”كلب النظام” من الوايت نايتس لـ “مرتضى منصور”

قام أولتراس نادي الزمالك «الوايت نايتس»، بتقديم أغنية عن رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور، بعنوان «كلب النظام”

وتعرض الأغنية، مسيرة حياة مرتضى منصور منذ بدايته، ونفاقه للنظام الحاكم منذ نعومة أظافره، وتقول كلمات الأغنية:

كلب النظام فاكر بصوته، في يوم هيهزنا

واهم و فاكر انه يقدر ، يهد حلمنا

فاكر زمان صوتنا اللي كان ضدك في ثورة الميدان

حارب الظلام اسقط نظام و بصوتنا الحق رجع لنا

إعلام الدوله خاض حرب ضدنا

بالغش والخداع بيشوه حلمنا ….

واحد طرطور وقضايا زور بتحاول قتلنا … يا حكومة خافي مننا

أصل اللي غافل عن عنيك ،، ان احنا الهلاك ..

الحق بنحارب عليه ،، لو كان الموت هناك ..

الصف واحد والجنود ،، هتلبي الندا

صوتها يرجع حق شعب ،، ياما اتهان معاك

جيشنا سلاحه الحقيقة والكدب ليك سﻻح

مهما فسادك يدوم مش مكتوبلك نجاح

روح الأولتراس تقاوم للظلم مفيش سماح

سيف حقي ع الرقاب ونضالى ده شىء مباح

بكره الليالي تعود في قلب الكورفا سود..

وهتافنا للمظلوم للعدل احنا جنود ..

نحي ضمير الشعوب ونكون للحق صوت

، يا نعيش أحرار يا نموت

إحنا جيل الصمود

ومسيره ييجي اليوم من تاني نثور ع الفساد

دى الثوره ع الظالم حق المظلوم في البلاد

ولكل كلاب النظام لا هننسى مكوه وشهاب

ولا ننسى طه وعمرو حسين لسه ما خلصش الحساب ..

https://www.youtube.com/watch?v=9MXr18Bf_MI

 

*خبير اقتصادي يكشف الأسرار : أموال الخليج لـ«السيسي» دخلت حسابات سرية خارج مصر

اتهم الدكتور «نادر فرجاني»، أستاذ الاقتصاد المصري ورئيس فريق تحرير تقرير التنمية العربي، الصادر عن برنامج «الأمم المتحدة» الإنمائي الرئيس الحالي «عبدالفتاح السيسي» وقادة من الجيش بنهب أموال الخليج التي وصلت مصر وكشفت التسريبات الأخيرة أنها بلغت 40 مليار دولار، مرجحا أن يكون هذا «المال المنهوب»، بحسب تعبيره، قد «وجد طريقه لحسابات سرية داخل البلاد وخارجها، ولن نعلم تحديدا إلا بعد سقوط نظام الحكم الراهن، كما حدث مع رئيسهم السابق الطاغية المخلوع».

وقال “فرجاني” – في رده علي تساؤل: (أين ذهبت أموال الخليج؟) علي حسابه علي «فيسبوك»، أن: “مجرد عدم الإعلان عن كامل الدعم المالي الذي تلقته العصابة باسم الشعب المصري تحت زعمهم أن الجيش هو الشعب هو قرينة قوية على سوء نيتهم توجب استبعاد تغليب حسن النية في تقدير تصرفاتهم من جانبنا”.

واتهم “فرجاني” قادة من الجيش بأنهم يسروا لـ«مبارك» تهريب الأموال التي هربها ولم تعد لمصر حتى الآن، قائلا: «لعلهم هم (قادة الجيش) بالتحديد من يسروا له تهريب ما نهب هو وبطانته من عرق ودم الشعب إلى الخارج، وهو ما يؤيده تقاعسهم المخزي عن استرداد أموال الشعب المنهوبة من الخارج ولجوئهم لسؤال “اللئيم” الذي لا يدفع إلا لقاء مصلحة ضخمة متوقعة”.

ونوه لأن التسريب الأخير يكتشف الآن أن «السيسي» وتشكيله العصابي قد لهفوا من ملك السعودية وأمراء دويلات الخليج على ما يقارب 40 مليار دولار، أي ما يشارف على 300 مليار جنيه، بأساليب تشبه طرق «على بابا والأربعين حرامي، ولم يعلنوا عنها» بحسب تعبيره، معتذرا عن استخدامه «الألفاظ السوقية» بدعوي أن “الشيء بالشيء يُذكر، أي أن سوقية الأفعال والخطاب الأصلي لبعض شريحة القادة من القوات المسلحة برئاسة قائدهم الأعلى تستدعي مفردات مماثلة”.

وقال: «لا أستبعد أن بعض عائد «التهليب» ذلك قد يستخدم لشراء أسلحة مثل الطائرات الفرنسية الرافال، لأنهم يقدرون أنها سترفع من قيمة التشكيل العصابي، والجيش الذي يستغلون، في تقديم خدمة الجيش المرتزق لمن يستطيع أن يدفع، ولعلهم يرون في ذلك الإنفاق استثمارا أظنهم يتطلعون لأن يدر عليهم أضعافا مضاعفة، فقد وقع جيش شعب مصر في أيدي تجار حروب سيحاولون استغلاله لتعظيم عائدات توظيفه الإنكشاري، ومن ثم، تضخيم أرصدتهم في الحسابات السرية”.

وسخر “فرجاني» من قول «السيسي» أنه لا توجد موارد مالية للعب ورفعه للضرائب رغم ما كشفه التسريب من مليارات خليجية قائلا: “الرئيس الحاكم ما فتئ يدَّعي شُح الموارد ويتخذها سببا للتقتير على الشعب، ما عدا مناصريه بالباطل بالطبع، ولرفع الأسعار الملتهبة أصلا، غير عابئ بجحيم العيش الذي يحرق فيه عامة الناس لتوفير أموال إضافية، كما يطلب من الشعب تقديم الأموال الضخمة لكي تقوم الدولة بمهام هي في صلب واجباتها”.

وأشار إلى أنه «من حيث المبدأ فإنه يتفق بأن الجيش من الشعب وله، ولكن بعض شريحة القمة من قيادات الجيش لا تستحق شرف الانتماء لجيش شعب مصر، الذي نأمل أن تكون قيادته، رأس الجيش العظيم، من الفوارس النبلاء موفوري الكرامة، عزيزي النفس ومرفوعي القامة، وهذه صفات تترفع عن أن تحل على من يطلبون الأموال من قوى خارجية، ورجعية، لقاء تنفيذ مهام ذات طبيعة سياسية في داخل الوطن»، متسائلا: “ما هو إذن تعريف التخابر مع والعمالة لأجانب؟”.

وأشار لأن تحليله هذا حول «أين ذهبت الأموال المنهوبة» هو من قبيل التخمين لعدم وجود معلومات، قائلا: “أظن أننا لن نعرف حقيقة ما جرى ونتوصل لإجابة شافية لهذا السؤال المطروح وغيره من الأسئلة الحارقة التي تحيط بدور هذا التشكيل العصابي في تاريخ مصر المعاصر، إلا بسقوط الحكم التسلطي المعتم الذي يتفنن في إخفاء الحقائق عن الشعب؛ ومن ثم، بعد سقوط هذا النظام، بمثولهم أما محاكم علنية عادلة تتوافر لها أدلة الإثبات ولا تمنع عنها الأدلة والقرائن، وإلى أن يحدث هذا فليس لنا إلا أن نخمّن”.

العسكر والفساد السياسي والمالي وافساد وتدمير مصر. . السبت 14 فبراير . . يسقط حكم العسكر

العسكر والفساد السياسي والمالي وافساد وتدمير مصر. . السبت 14 فبراير . . يسقط حكم العسكر

 

عسكر قاتلونمتابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

*مجهولون يقطعون طريق “أبو حماد- الزقازيق” ما تسبب في تعطل حركة المرور

 

*دوى انفجارات يهز مدينة العريش وإطلاق نيران من كل الارتكازات الأمنية

دوت قبل قليل سلسلة انفجارات هزت مدينة العريش، حيث قال الأهالى: إن الانفجارات وقعت جنوب المدينة أعقبها سماع إطلاق نيران بكثافة من كافة الارتكازات الأمنية.
وقال مصدر أمنى: إن القوات تطلق نيران تحذيرية وقنابل صوتية وتم رفع درجة الاستعدادات بكافة المواقع بعد وصول معلومات عن أن مسلحين يخططون لتنفيذ مزيد من الهجمات على مواقع أمنية بواسطة سيارات مفخخة.

 

*قوات أمن الانقلاب تفكك قنبلة بدائية زرعها مجهولون بجوار قنصلية فرنسا في الإسكندرية

 

*الأقباط يهتفون بسقوط السيسى بعد إعدام المختطفين

عبر أقباط المنيا، وأهالي المصريين المختطفين في ليبيا عن استياءهم من إعدام ذويهم في ليبيا، بعد تداول نشطاء التواصل الاجتماعي عدد من مقاطع الفيديو تفيد بإعدام 21 مصريا في ليبيا.

 

وهتف أهالي الأقباط لمختطفين في ليبيا أمام نقابة الصحفيين: “طول ما الدم المصري رخيص يسقط يسقط أي رئيس”، و”أه لو كان ابن الوزير شوفوا كام رقبة كانت هتطير”.

 

*الجيزة.. حملة اعتقالات بشبرامنت بدعوي تمويل “وايت نايتس

هاجمت قوات أمن الانقلاب العسكري, منذ قليل مساء اليوم السبت, منازل مؤيدي الشرعية بقرية شبرامنت جنوب الجيزة, ومنازل أقارب بعض المواطنين لإجبار الآخرين علي تسليم أنفسهم مقابل إخلاء سبيل أقاربهم.
المعتقلون وهم ” عربي أبو شلب، وعيد أبو حلبه ” كما ألقت القبض على زوجة أحمد عثمان، للضغط عليه لتسليم أخيه ياسر، وذلك بدعوي تمويل ألتراس “وايت نايتس” ودعمهم في تنظيم تظاهرات للمطالبة بحقوق ضحاياهم الذين سقطوا في مذبحة استاد الدفاع الجوي.

 

*في عهد الانقلاب: إفتتاح محل خمور أمام كلية هندسة الاسكندرية

فوجئ طلاب كلية الهندسة بجامعة الاسكندرية بإفتتاح فرع جديد من فروع “درينكيز” ، محلات بيع الخمور ، بالقرب من مبنى كليتهم .
الأمر أثار إستغرابا لدى الكثيرين حيث أن هذه المنطقة بها العديد من المباني التعليمية الهامة ، مثل كلية الهندسة ، ومدرسة ليسيه الحرية ، وغيرهم .
وتشهد مصر في الأشهر الأخيرة توسعا ملحوظا لمحلات الخمور المرخصة من قبل حكومة الانقلاب.

 

*اختطاف 4 شباب بالحوامدية و تعذيبهم داخل مركز شرطة ابو النمرس

اختطفت قوات أمن الانقلاب اربعة من شباب الحوامدية وقامت بتعذيبهم ضربا و صعقا بالكهرباء داخل مركز شرطة ابو النمرس و على الرغم من صغر سن بعضهم و الذى لم يتجاوز خمسة عشر عاما.
وقد لفقت لهم داخلية الانقلاب تهم منها الاشتراك فى مذبحة الدفاع الجوى و انتمائهم الى اولتراس الوايت نايتس و التى راح ضحيتها اكثر من 40 قتيلا جميعهم من الشباب.
و لم يتمكن زويهم من زيارتهم حتى الان و ما زال التعذيب مستمرا .

 

*اعتقال طالب ووالديه بـ 6 أكتوبر لإجبار شقيقه على تسليم نفسه

أعلنت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات أن قوات أمن الانقلاب اعتقلت الطالب عبد الفتاح عطية بجامعة 6 أكتوبر ووالديه من منزلهم في مدينة السادس من أكتوبر.
وأشارت التنسيقية عبر “فيسبوك” إلى أنه تم اقتياد الطالب ووالديه للقسم وإبلاغهم أنهم محتجزون لحين تسليم الابن الأصغر “عمر” الطالب بالمرحلة الثانوية نفسه.

 

*لماذا يشتري النظام الانقلابي ”رافال” رغم ارتفاع سعرها؟

قبل 27 عاما؛ أنتجت شركة “داسو” الفرنسية الطائرة “رافال”، غير أنها ومنذ أنتجتها عام 1986 لم تنجح في بيعها لأي دولة، وكانت الصفقة التي أعلن عنها مؤخرا لبيع طائرات من نفس الطراز لمصر هي الأولى من نوعها.


ويزور وزير الدفاع الفرنسي، جون إيف لودريان، مصر الإثنين المقبل، للتوقيع بشكل رسمي، على صفقة الطائرات البالغ عددها 24 طائرة، بقيمة 5.2 مليار يورو، لتثير تساؤلات حول أسباب إقدام مصر على شرائها في وقت أحجمت فيه دول أخرى.

على مدار اليومين الماضيين روجت صحف مصرية لإمكانيات الطائرة “رافال، والتي تتمتع بقدرتها على تعقب 40 طائرة في وقت واحد والاشتباك مع 8 طائرات دفعة واحدة، ويستطيع رادار الطائرة اكتشاف الطائرات التي تحلق تحتها أيضا، ويمكن للطائرة حمل صواريخ “ماجي 2″ و”ميكا2″ و”أي أي أم -9 ” و”سايد وايندر”، وجميعها صواريخ جو ـ جو، كما تستطيع التزود بصواريخ جو ـ أرض.

وعلى الرغم من هذه القدرات الواسعة، إلا أن “رافال” لم تحظ بانتشار تجاري، جعل السؤال الأهم: لماذا تشتريها مصر إذن رغم أوضاعها الاقتصادية الصعبة؟

العميد المتقاعد في الجيش المصري، والخبير العسكري، صفوت الزيات، يرجع الأمر لأسباب سياسية، مضيفاً: “صفقات السلاح تخضع لاعتبارات سياسية واقتصادية وعملياتيه، وتقيم كل دول صفقة السلاح وفق هذه المعايير وأفضلية كل معيار بالنسبة لها“.

وفي وقت سابق رفضت الهند والبرازيل شراء الطائرة الفرنسية “رافال”، رغم اهتمامها بالطائرة، وذلك لأسباب إقتصادية وعملياتية، بحسب الزيات.

وقال الزيات “الهند رأت حينها أن ما تحتاجه من الطائرة لا يعادل الثمن المقرر لشرائها، فقررت حينها الاستغناء عنها، واستبدالها بالطائرة الروسية SU-50-PAK”.

وتابع “كان المقرر بيع 36 طائرة رافال للهند بقيمة 8 مليارات دولار، بما يعادل 340 مليون دولار للطائرة الواحدة ، شاملة خدمات الصيانة والتدريب، لكنها فضلت الطائرة الروسية التي تؤدي الأهداف المطلوبة وتباع بسعر أقل“.

الخبير العسكري أشار أيضا إلى أن “نفس الأمر حدث بالنسبة للبرازيل، والتي قررت استبدال الطائرة رافال بالطائرة السويدية (جريبين) لنفس السبب“.

وفشلت صفقة بيع الطائرة الفرنسية، والتي قدرت حينها بعدد 126 طائرة بقيمة 30 مليار دولار، ولجأت البرازيل حينها للطائرة “جريبين“.

وكانت الإمارات العربية المتحدة قد رفضت في نوفمبر/تشرين الثاني من عام 2011 شراء الطائرة “رافال ” لنفس السبب الاقتصادي، ووصف الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبو ظبي، أسعارها بأنها “غير تنافسية“.

وقال بن زايد، في تصريحات صحفية حينها، “للأسف يبدو أن شركة داسو لا تدرك أن الإرادة السياسية وكافة الجهود الدبلوماسية لا يمكنها أن تتغلب على الشروط التجارية غير التنافسية وغير القابلة للتطبيق العملي“.

وإذا كانت الهند والبرازيل والإمارات قد فضلتا الأسباب الاقتصادية والعملياتية، فإن الأمر يبدو مختلفا في مصر، حيث رجح الزيات وقوف الأسباب السياسية خلف تفضيل مصر للطائرة “رافال“.

وقال الزيات: “هناك ثلاثة أسباب لذلك، أولها رغبة مصر في تأييد فرنسا لموقفها من الأزمة الليبية، وحاجتها لتقديم رسالة لأمريكا أن بإمكانها تنويع مصادر تسليحها، فضلا عن الحاجة إلى تحقيق توازن معقول مع إسرائيل فيما يتعلق بقدرات سلاح الجو، خاصة بعد إعلان الولايات المتحدةالأمريكية تزويد إسرائيل بطائرات F35، وهي أحدث طائرة مقاتلة في العالم“.

ولاقت الصفقة انتقادات محدودة في فرنسا، وأعرب جان ماري فارد، مسؤول فرنسا في المنظمة الحقوقية الدولية “هيومن رايتس ووتش”، المعنية بالدفاع عن حقوق الانسان، عن قلقه، مؤكدا أنهم لا يرون صواب هذه الصفقة مع نظام (الرئيس المصري عبدالفتاح) السيسي “الملطخة يداه بالدماء”، حسب وصفه.

بدوره؛ اعتبر جوليان بايو، المتحدث باسم حزب الخضر الفرنسي، في بيان، أنالطائرات قد بيعت لديكتاتور، أطلق النار على المتظاهرين الأبرياء، وارتكب انتهاكات لا تحصى لحقوق الانسان”، مضيفا: “بالطبع عندما تتكلم النقود، تخرس فرنسا“.

وفي معرض رده على الانتقادات، أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية، رومان نادال، لـ”الأناضول”، أن “حقوق الإنسان تصدرت دائما أولويات بلاده، منوها بـ”احترام باريس لحرية الشعب المصري وحقوقه“.

وكانت فرنسا تعرضت لانتقادات في وقت سابق، على خلفية علاقاتها الوثيقة بالنظام المصري، حيث تعرض الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند، لاتهامات بغض الطرف عن “انتهاكات” حقوق الانسان في مصر، إثر زيارة السيسي الرسمية لفرنسا، ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

 

*بدء محاكمة مرسي في اتهامه بـ”التخابر” مع قطر الأحد

تعقد محكمة مصرية، غدا الأحد، أولى جلسات محاكمة الرئيس محمد مرسي، و10 متهمين آخرين، من كوادر وأعضاء جماعة الإخوان، في قضية اتهامهم بالتخابر مع دولة قطر عبر “تسريب وإفشاء وثائق ومستندات”، صادرة عن أجهزة سيادية كانت بحوزة مؤسسة الرئاسة، تتعلق بالأمن القومي، والجيش.


الجلسة تعقد برئاسة القاضي محمد شرين فهمي، رئيس الدائرة الحادية عشرة بمحكمة جنايات القاهرة، في القضية المحبوس فيها 7 متهمين، و4 هاربين، وفق مراسل الأناضول.

وتنشر وكالة الأناضول تفاصيل القضية وهي الخامسة التي يحاكم فيها مرسي:

الإعلان عن القضية:

كان أول إعلان عن هذه القضية في 30 مارس /آذار 2014، من قبل وزير الداخلية المصري اللواء محمد إبراهيم، ومن ذلك الحين، بدأت التحقيقات بمعرفة نيابة أمن الدولة العليا.

في 28 أغسطس/ آب 2014، أمر النائب العام المصري هشام بركات بحبس مرسي 15 يومًا احتياطيًا على ذمة التحقيقات، لاتهامه بالتخابر مع قطر.

قرار الإحالة:

النائب العام أحال المتهمين إلى المحاكمة الجنائية، في 6 سبتمبر/ أيلول 2014، واعتبرها “أكبر قضية خيانة وجاسوسية في تاريخ البلاد“.

المتهمون وفق قرار الإحالة:

محمد مرسي رئيس الجمهورية الأسبق (محبوس)

أحمد عبد العاطي مدير مكتب رئيس الجمهورية الأسبق (محبوس)

أمين الصيرفي سكرتير سابق برئاسة الجمهورية (محبوس)

أحمد عفيفي منتج أفلام وثائقية (محبوس)

خالد رضوان مدير إنتاج بقناة (مصر 25) التابعة للإخوان (محبوس)

محمد كيلاني مضيف جوي بشركة مصر للطيران للخطوط الجوية (محبوس)

أحمد إسماعيل معيد بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا (محبوس)

كريمة الصيرفي طالبة (هاربة)

أسماء الخطيب مراسلة بشبكة (رصد) الإعلامية المقربة من الإخوان (هاربة)

علاء سبلان أردني الجنسية ومعد برامج بقناة (الجزيرة) القطرية (هارب)

إبراهيم هلال رئيس قطاع الأخبار بقناة (الجزيرة) القطرية (هارب)

الاتهامات:

جاء في قرار الإحالة، أن “الرئيس المعزول محمد مرسي، استغل منصبه واختلس أسرار الأمن القومي المصري، بمساعدة مدير مكتبه أحمد عبد العاطي، وسكرتيره الخاص، أمين الصيرفي، وسلموها إلى المخابرات القطرية ومسئولي قناة الجزيرة (الإخبارية) عن طريق 8 جواسيس، مقابل مليون دولار تنفيذا لتعليمات التنظيم الدولي لجماعة الإخوان الإرهابية“.

وأضاف أن تحقيقات النيابة العامة “التي تمت بمنتهى الدقة والسرية (…) كشفت عن وقائع مخزية وأبعاد أكبر مؤامرة وخيانة ارتكبتها جماعة الإخوان الإرهابية في حق الوطن عن طريق شبكة من الجواسيس“.

ولفت البيان إلى أن من بين الوثائق المهربة، “تقارير شديدة الخطورة عن القوات المسلحة، وأماكن تمركزها، وطبيعة تسليحها، والسياسات الداخلية والخارجية للبلاد، ووثائق واردة من الجهات السيادية، وأسرار الدفاع“.

وقال البيان إن المتهمين، أحمد علي وخالد حمدي ومحمد كيلاني، وأحمد إسماعيل، وكريمة الصيرفي، اعترفوا تفصيلا، بالجرائم المنسوبة اليهم، وأسندت النيابة العامة، للمتهم محمد مرسي، وبقية المتهمين “ارتكاب جرائم الحصول على سر من أسرار الدفاع، واختلاس الوثائق والمستندات الصادرة من الجهات السيادية بالبلاد، والمتعلقة بأمن الدولة وإخفائها، وإفشائها إلى دولة أجنبية، والتخابر معها بقصد الإضرار، بمركز البلاد الحربي، والسياسي، والديبلوماسي، والاقتصادي وبمصالحها القومية“.

وحسب البيان، فإن التحقيقات كشفت أن “المتهم أمين الصرفي استغل منصبه (كسكرتير للرئيس) وقام بتسليم الوثائق إلى نجلته كريمة، والتي قامت بتسليمها إلى أحمد علي منتج أفلام وثائقية، وعلاء سبلان الأردني الجنسية مراسل قناه الجزيره بالقاهرة، عن طريق المتهمة أسماء الخطيب التي تعمل بشبكة رصد الإخوانية، وقاموا بتخزينها وتوثيقها عن طريق خالد حمدي مدير إنتاج بقناة ٢٥ الإخوانية (يقصد قناة: مصر 25)، وأحمد اسماعيل المعيد بجامعه مصر للعلوم والتكنولوجيا (جامعة مصرية خاصة)”.

وتابع البيان: “سافر علاء سبلان إلى دوله قطر والتقى بالمتهمين إبراهيم هلال رئيس قطاع الاخبار بقناة الجزيرة، وأحد ضباط المخابرات القطرية (لم يحدد اسمه) وتم الاتفاق علي تسليمهما الوثائق مقابل مليون دولار، استلم جزءا منهما عن طريق محمد كيلاني المضيف بشركة مصر للطيران بالدوحة“.

العقوبة المتوقعة للمتهمين :

وتصل العقوبة القصوى لمرسي وبقية المتهمين، في حال إدانتهم بالتهم الموجهة لهم، إلى الإعدام، بحسب مصادر قضائية.

مقر المحكمة:

أكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس شرقي القاهرة

توقيت المحكمة:

تنظر أولى الجلسات الأحد 15 فبراير/ شباط 2015.. في العاشرة صباحا

هيئة المحكمة:

يرأس هيئة المحكمة القاضي محمد شيرين فهمي، رئيس الدائرة الحادية عشرة بمحكمة جنايات القاهرة.

كان فهمي قاضي التحقيق في قضية “قضاة من أجل مصر”، وقام بإحالة 40 قاضيًا للتأديب بتهمة الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين، فضلا عن إحالة 59 قاضيا آخرين للتأديب في قضية تورط عدد من القضاة، المتهمين بالتوقيع على “بيان رابعة العدوية“.

تولى فهمي التحقيق في واقعة التنصت على مكتب النائب العام، الأسبق القاضي طلعت عبدالله، والنائب العام المساعد السابق المستشار حسن ياسين.

سبق أن حكم على القيادي الإخواني محمد البلتاجي والداعية الإسلامي صفوت حجازي، بالسجن 20 عاما لكل منهما، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”تعذيب شرطيين باعتصام رابعة العدوية“.

أصدر حكما بالإعدام على القيادي الجهادي عادل حبارة و6 آخرين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”مذبحة رفح الثانية”، في الوقت الذي ينظر أيضا القضية المتهم فيها محمد الظواهري شقيق زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري، وآخرين، في اتهامهم بإنشاء وإدارة تنظيم إرهابي بمصر، مرتبط بتنظيم القاعدة.

هيئة الدفاع عن مرسي:

أبرز أعضاء هيئة الدفاع عن المتهمين هم: محمد سليم العوا، ومحمد الدماطي، وأسامة الحلو، ودائما ما يكلف مرسي العوا بالدفع بعدم اختصاص المحكمة بنظر القضية لأنه رئيسا والدستور نظم كيفية محاكمة الرؤساء.

ويرفض مرسي محاكته، متمسكا بأنه ما زالا رئيسًا للجمهورية، وفقا للمادة 152 من دستور 2012 (التي نقلت بالنص في المادة 154 بدستور 2014 ).

وتنص المادة على أنه: “يحاكم رئيس الجمهورية أمام محكمة خاصة يرأسها رئيس مجلس القضاء الأعلى، وعضوية أقدم نواب رئيس المحكمة الدستورية العليا ومجلس الدولة، وأقدم رئيسين بمحاكم الاستئناف، ويتولى الادعاء أمامها النائب العام، وإذا قام بأحدهم مانع حل محله من يليه فى الأقدمية“.

جلسة المحكمة:

هي الأولي، وتكون إجرائية، سيطلب الدفاع تأجيلها للاطلاع علي أوراق القضية وتقديم طلب لهيئة المحكمة لمقابلة مرسي خلال انعقاد الجلسة، بحسب محمد الدماطي عضو هيئة الدفاع عن المتهمين.

واعتاد مرسي أن يظهر داخل هذا القفص الزجاجي، الذي أعدته وزارة الداخلية المصرية، حرصا علي استكمال إجراءات الجلسة تفاديا لصياح وهتافات المتهمين.

القضايا الأخرى لمرسي:

إلى جانب هذه القضية الجديدة، يحاكم مرسي في 4 قضايا أخرى مع عدد من المتهمين:

الأولى: تتعلق بـ”التحريض على قتل 3 متظاهرين معارضين لجماعة الإخوان” (حجزت للحكم في 21 أبريل/ نيسان 2015).

الثانية: تتعلق بـ”التخابر لصالح حركة حماس الفلسطينية وحزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني” (حجزت للحكم في 16 مايو/ آيار 2015).

الثالثة: تتعلق بـ”اقتحام السجون المصرية إبان ثورة 25 يناير/ كانون الثاني 2011″ (تنظرها محكمة جنايات القاهرة).

الرابعة: تتعلق بـ”إهانة القضاء” (لم تحال إلى المحكمة حتى الآن)

 

*ابنة الشاطر تروي أسباب تدهور حالته الصحية

قالت عائشة ابنة خيرت الشاطر (القيادي بجماعة الإخوان المسلمين) إنهم توجهوا إلى مستشفى قصر العيني في محاولة للاطمئنان على صحة والدها بعدما نشرته المواقع الإخبارية المختلفة حول نقله من سجن العقرب إلى مستشفى القصر العيني بعد تدهور حالته الصحية إلا أن جميع العاملين بالمستشفى نفوا حضوره لها عدا قسم القلب .

وأوضحت: أن العاملين بالقسم أخبروها أنهم علموا بوجوده بالمستشفى ولكنهم لم يشاهدوه بأعينهم .

وتابعت: “علمنا بعد الاتصال بعدة أشخاص أن والدي عاد إلى محبسه مجدداً”، لافتة إلى أنها لا تتمكن من الاطمئنان عليه نظرًا ﻷن الأمر يتطلب تصريح زيارة .

 وأشارت ابنة الشاطر إلى أن والدها مريض بالقلب والسكر وأن الطبيب طلب منه إجراء مسح ذرى على القلب منذ 3 أشهر ولكن  إدارة السجن رفضت خروجه من السجن بحجة الدواعي الأمنية .

 

واستطردت: “في زيارتنا  له يوم الاثنين الماضي أغلق أحد الضباط الباب على إصبع حفيده الذي يبلغ خمسة سنوات فبترت عقلة إصبعه، وبعد تلك الحادث دخلوا وأخبروا أبي أن الزيارة ألغيتمرجحة أن  هذا الحادث السبب في تدهور الحالة  النفسية والصحية  لوالدها.

وأكدت أنهم لا يتمكنون من الاطمئنان على والدهم أثناء الزيارة  نظراً لشدة الإجراءات المتبعة في سجن العقرب شديد الحراسة منوهة إلى أنهم بالكاد يرونه من خلف جدار زجاجي.

 

*نقل نائب مرشد الإخوان في مصر إلى المستشفى

أكدت بوابة “الحرية والعدالة” التابعة لحزب الحرية والعدالة المصري، نقل المهندس خيرت الشاطر -نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين- صباح اليوم السبت إلى مستشفى قصر العيني في وسط القاهرة، إثر إصابته بحالة إعياء وتدهور في حالته الصحية.

ونقلت “الحرية والعدالة” عن مصادر صحفية “أن نائب المرشد وصل إلى المستشفى وسط حراسة أمنية مشددة بعد نقله من محبسه بمنطقة سجن طرة في جنوب العاصمة، إلى المستشفى لتلقي العلاج والفحوصات“.

وانتابت القيادي الإخواني وعكة صحية إثر تدهور مفاجئ لحالته الصحية، وطلب من مأمور سجن طرة- من خلال تقديم طلب- إجراء فحوصات وتلقي العلاج في المستشفى، لوجود اضطرابات في أجزاء الجسم، ووافقت إدارة السجن على نقل المتهم وسط حراسة أمنية مشددة لتلقي العلاج، للتأكد من حاجته للبقاء في المستشفى أو إعادته إلى محبسه مرة أخرى.

وقد عاد الشاطر إلى محبسه في سجن طرة عقب إجراء تحاليل طبية وأشعة، وفقًا لما أشار إليه الدكتور فتحي خضير عميد كلية طب قصر العيني بجامعة القاهرة.

من جانبها، علقت عائشة، كريمة “خيرت الشاطر”، على خبر نقل والدها للمستشفى قائلةً: “أن تستيقظ على اتصالات صحفية وأخبار في الصحف عن نقل والدك المهندس (‏خيرت الشاطر) إلى المستشفى دون علمك بأي شيء ولا حتى قدرتك على الاطمئنان عليه أو معرفة ماذا حدث أو كيف هو حاله.. هو أصعب شعور يمكن لك أن تعيشه“.

وتابعت عبر حسابها الشخصي بموقع “فيسبوك” قائلةً: “حسبنا الله في من حال بيننا وبينه، اللهم طمئن قلوبنا عليه، اللهم ألبسه ثوب الصحة والمعافاة، يا رب لا تسؤنا فيه بمكروه

 

*مرسي يطلب لقاء محاميه للتباحث حول قضية “التخابر مع قطر

طالب الرئيس المصري محمد مرسي، لقاء محاميه، للتباحث معه في القضية المتهم فيها مرسي بالتخابر مع قطر، والتي سيتم نظر أولى جلساتها غدا الأحد.


جاء ذلك خلال نظر جلسة محاكمة مرسي و130 آخرين، اليوم السبت، في القضية المعروفة إعلاميا باسم “اقتحام السجون”، إبان ثورة يناير/ كانون الثاني 2011، والمنعقدة بمقر أكاديمية الشرطة، شرقي القاهرة، والتي تم تأجيلها إلى جلسة بعد غد الإثنين، لمواصلة الاستماع إلى مرافعات الدفاع، حسب مصادر قضائية فضلت عدم ذكر أسمائها.

وحسب مراسل وكالة الأناضول، الذي حضر الجلسة، طلب مرسي لقاء محاميه، للتنسيق معهم بشأن الدفع بعدم اختصاص المحكمة ولائيا في نظر القضية المتهم فيها بـ”التخابر مع قطر” والتي تنظر المحكمة أولى جلساتها غدا.

ويستند مرسي في الدفع بعدم اختصاص المحكمة، إلى المادة 152 من دستور 2012 المعطل (تم تعطيله عقب الإطاحة بمرسي وتعديله وإقراره منتصف شهر يناير/ كانون الثاني 2014).

وتكررت هذه المادة بالصياغة نفسها في المادة 159 من دستور 2014 المعدل، وتنص على أن: “يحاكم رئيس الجمهورية أمام محكمة خاصة يرأسها رئيس مجلس القضاء الأعلى، وعضوية أقدم نواب رئيس المحكمة الدستورية العليا ومجلس الدولة، وأقدم رئيسين بمحاكم الاستئناف، ويتولى الادعاء أمامها النائب العام، وإذا قام بأحدهم مانع حل محله من يليه فى الأقدمية“.

وطلبت المحكمة من مرسي تحديد اسم أي من المحامين الذين يريد لقاءه، فقال أسامة الحلو أو كامل مندور أو منتصر الزيات (جميعهم من أعضاء هيئة الدفاع)، فوافقت المحكمة.

وهنا قال مرسي: “أنا عندي بكرة (غدا) قضية، معرفش عنها حاجة (شيء)، إلا من الجرائد، ولازم اقعد واتكلم معاهم (معهم)”.

فاستجابت المحكمة لطلبه ووعدته بأن يلتقي بهم اليوم، فرد مرسي: “تحية إلى المحكمة وكامل أعضاءها وللشعب المصري كله”، فقال القاضي: “تاني (مرة أخرى).. مالكش (ليس لك) دعوة (علاقة) بالشعب”، فرد مرسي: “الشعب طيب وجميل.. وتحية له حتي يزول الانقلاب“.

وتعقد محكمة مصرية، غدا الأحد، أولى جلساتها، لمحاكمة مرسي، و10 متهمين آخرين، من كوادر وأعضاء جماعة الإخوان، في قضية اتهامهم بـ”التخابر وتسريب وثائق ومستندات، كانت صادرة عن أجهزة الدولة السيادية إلى مؤسسة الرئاسة، وتتعلق بالأمن القومي، والقوات المسلحة المصرية، وإفشائها إلى دولة قطر، حسب بيان الإحالة.

وفي نهاية جلسة اليوم، قررت المحكمة تأجيل نظر القضية إلى جلسة بعد غد الإثنين، لمواصلة الاستماع إلي الدفاع مع استمرار حبس المتهمين، وبينهم مرسي، الذي أطيح به يوم 3 يوليو/ تموز 2013، بعد عام واحد في الرئاسة، إثر احتجاجات شعبية مناهضة له، في خطوة يعتبرها أنصاره “انقلابا عسكريا، ويراها مناهضون له “ثورة شعبية” استجاب إليها وزير الدفاع في عهد مرسي، عبد الفتاح السيسي.

وتنظر المحكمة قضية اقتحام السجون إبان ثورة 25 يناير/ كانون الثاني عام 2011، التي أطاحت بالرئيس المخلوع محمد حسني مبارك.

ويحاكم في هذه القضية 131 متهما، (106 هاربون و25 محبوسون احتياطيا)، بتهمة اقتحام 11 سجنًا، والتعدي على أقسام شرطة، واختطاف 3 ضباط وأمين شرطة (رتبة دون الضابط)، إبان ثورة 2011.

 

*السيسي لبابا الكنيسة: أتابع شخصيا تطورات قضية المختطفين في ليبيا

قال قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، لبابا الكنيسة المصرية، تواضروس الثاني، اليوم السبت، إنه “يتابع شخصيا التطورات المتعلقة بالمواطنين المصريين المختطفين في ليبيا“.


جاء ذلك خلال اتصال هاتفي، جاء فيه أيضا على لسان السيسي أن “كافة الأجهزة المعنية بالدولة تسخر كافة جهودها واتصالاتها للوقوف على حقيقة الموقف، حسب بيان للرئاسة.

وأضاف السيسي خلال الاتصال أن “أبناء مصر المختطفين هم جزء لا يتجزأ من نسيج المجتمع المصري، بمسلميه ومسيحييه، وهم يعبرون وبصدق عن الغالبية العظمى منه التي تنتمي للطبقة الكادحة“.

وأشار السيسي إلى “التوجيهات الصادرة إلى الحكومة بضرورة إيلاء الرعاية اللازمة لعائلات المختطفين وتقديم المساعدة اللازمة لهم“.

ووفق البيان، “جدد الرئيس دعوته لضرورة تكاتف المجتمع الدولي في مواجهة التنظيمات الإرهابية التي تتخفى وراء الدين الإسلامي الحنيف، وهو منها براء“.

​وأعلن تنظيم الدولة الخميس الماضي، أنّ من أسماهم بـ”جنود الخليفة” في ولاية طرابلس (تشتهر باسم داعش ليبيا)، أسروا 21 قبطيّاً (مسيحيا مصريا)، ونشر صورا لهم بملابس الإعدام البرتقالية في منطقة ساحلية مجهولة، دون أن يوضح مصيرهم، ولكنهم كانوا يتخذون وضعية الذبح وبدا من ورائهم عناصر التنظيم بالملابس السوداء يحملون السكاكين.

 

*الإنقلاب يواصل الهذيان “داليا زيادة” : “أحمد دومه” حمساوى واسمه “أبو مهند

في مسلسل الانتقام من ثورة يناير و رموزها واصلت سلطات الانقلاب توزيع الاتهامات الغريبة علي ارموز ثورة 25 يناير فقد إتهمت داليا زيادة الناشط أحمد دومة المحكوم عليه حاليا بالمؤبد بأنه عضو بحركة حماس وملقب بأبو مهند المصري، ونشرت عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي صور ضوئية، وادعت أنها مستندات تؤكد صحة ما نشرته:

 

مفاجأه من العيار الثقيل بالمستندات .. أحمد دومه “حمساوى” فلسطينى الجنسيه

 

صوره ضوئيه لخطاب صادر من وزارة الداخليه فى حكومة حماس الإرهابيه بقطاع غزه وبتاريخ 11/1/2009 ، 

بحق الناشط “أحمد دومه” والمحبوس حاليآ على زمة قضايا تخريب فى مصر ومنها قضية حرق المجمع العلمى والتى حكم عليه فيها بالأشغال الشاقه المؤبده والغرامه،

وحسب نص الخطاب توجه الحكومه الفلسطينيه ممثله فى وزارة داخليتها لكل الجهات المختصه تسهيل إقامة “المجاهد الفلسطينى” أحمد دومه والملقب ب “أبو مهند المصرى” 

وتوفير كافة الإمكانات لحمايته مع تسليمه السلاح الشخصى الملائم وصرف الأموال والملابس والمؤن الكافيه لمعيشته طيلة فترة إقامته “بوطنه الأول” فلسطين “غزه” 

والتنبيه المشدد على تحديد محل إقامته بخان يونس وعدم مغادرتها حتى هدوء الأحداث الجاريه

 

*في عصر السيسي .. بني البرلمان على خمس: الراقصة والطبال وعكاشة والوزير و”قشطة يابا

 

*السيسي يرسل اكثر من 25 ألف الى جنوب السعودية

السيسي وجيشه بندقية للإيجار . . يضحي بمصر وشعبها في سبيل مصالحه ونزواته ويريد يبدأ مغامرات مسافة السكة من اليمن والتي تكبد فيها عبد الناصر 26 ألف قتيل من أبناء الجيش المصري
وقد بلغ حجم القوات المصرية الني أرسلها عبد الناصر إلى اليمن 130 ألف جندي استمر القتال لسنوات تكبدت فيها مصر خسائر كبيرة في أرواح أبنائها، فقتل 26 ألف مصري والسيسي يأتي ليكمل الهزيمة النكراء
السيسي ونظامه العسكر الحرامي أرسل أكثر من 25 ألفا من نخبة قواتها المسلحة إلى جنوب السعودية لحماية حدودها مع اليمن، حيث يسيطر المسلحون الحوثيون على مساحة كبيرة من الشريط الحدودي مع السعودية في شمال اليمن. 
من المتوقع زيادة هذا العدد من القوات العسكرية المصرية المرابطة على الحدود السعودية اليمنية، لحماية الحدود السعودية وأيضا للقيام بضربات خاطفة ضد الحوثيين في حال استدعى الأمر التدخل العسكري الاقليمي في اليمن.
طبعاً مقابل الدعم والأموال التي نهبها من الخليج.
من نكسة 67 لوكسة جديدة بعد انقلاب السيسي .

*سما وعكاشة وعز.. يترشحون لبرلمان الانقلاب

الراقصة “سما المصرى “..  أحمد عز ” أمين لجنة السياسات فى الحزب الوطنى المنحل..” توفيق عكاشة “أحد أعضاء الحزب الوطنى السابق”.. حمدى الوزيرممثل و مخرج” .. هؤلاء هم أبرز المرشحين لانتخابات مجلس النواب 2015 .

واليكم السيرة الذاتية لكلٍ منهم

سما المصرى :

فنانة إستعراضية ” راقصة” أثارت الكثير من الجدل حولها بسبب ارتدائها لملابس يرفضها الكثير من المصريين لمخالفتها للتقاليد الاجتماعية المتعارف عليها، وكذلك طريقة غنائها التي لا تتناسب مع معتقدات المجتمع.

وقالت في فيديو بثته عبر موقع التواصل الاجتماعي “يوتيوب”، إن أهالي الدائرة هناك طالبوها بالترشح باعتبارها أحد أهالي الأزبكية.

وزعمت أن الغرض من ترشحها هو خدمة المرأة وإعادة حقوقها، وأكدت أن المرأة لها دور مهم في الحياة السياسية ظهر في 30 يونيه.

أحمد عز:

هو رجل أعمال نظام المخلوع مبارك كان أمينًا للجنة السياسيات بالحزب الوطني المنحل، لُقب بمهندس التزوير لمشاركته في عملية التزوير الفاضحة التي تمت في الانتخابات البرلمانية لعام 2012، وهو صاحب الاحتكار الأول للحديد في مصر .

في 6 مارس 2013 قضت محكمة جنايات الجيزة، بدار القضاء العالى  ، بالسجن 37 عاماً عليه ، في قضية الاستيلاء على أسهم شركة الدخيلة لتصنيع الحديد، والمتهم فيها إبراهيم محمدين وزير الصناعة الأسبق، و5 من مسئولى شركة الدخيلة للحديد والصلب، لاتهامهم بالتربح والإضرار العمدي الجسيم بالمال العام بما قيمته أكثر من 5 مليارات جنيه.
، ومع رياح أحداث 30 يونيه تم إخلاء سبيله، ليعلن ترشحه للانتخابات البرلمانية هذا العام عن دائرة السادات بمحافظة المنوفية.

توفيق عكاشة:

رئيس مجلس إدارة قناة الفراعين، وأحد مؤسسي حزب مصر القومي الذي تأسس عقب ثورة مصر 2011.

أصبح نائب عن دائرة نبروه بعد فوزه في انتخابات مجلس الشعب  2010 كأحد أعضاء الحزب الوطني الديموقراطي .

أعلن خوضه الانتخابات الرئاسية إلا أنه عدل عن موقفه وعاد للترشح لمجلس الشعب عن دائرة نبروه مترأسًا قائمة حزب مصر القومي، إلا أنه لم يفز بمقعد البرلمان.

منع من الظهور في التلفاز بقرار قضائي، ولكنه طعن عليه ورجع للظهور علي الشاشات مرة أخرى. ثم تم الحكم عليه في يوم 15 مارس 2012م بسجنه لمدة ستة أشهر لإدانته بسب وقذف ليلى مرزوق والدة الشاب خالد سعيد الذي توفي بسبب الضرب المُبْرح على يد عناصر من الأمن بمحافظة الأسكندرية .

أعلن  ، أمس الجمعة، خلال مؤتمر جماهيرى بقرية ميت الكرما التابعة لمركز طلخا مسقط رأسه، عن خوضه الانتخابات البرلمانية المقبلة عن دائرة طلخا ونبروة بمحافظة الدقهلية، وحضر المؤتمر العديد من مؤيديه، ورددوا الهتافات المؤيدة له.

الممثل حمدي الوزير:

كانت بدايته من خلال فيلم إسكندرية ليه شارك في عدد من الأفلام، ولكنه تفرغ للعمل في التلفزيون، وقام بتمثيل عدد كبير من المسلسلات.

لم يكن له علاقة بالسياسة من قريب أو بعيد، ولم يدلي برأيه في أي عملية استحقاقية من قبل، ولم يكن مشاركًا بثورة الخامس والعشرين من يناير، ولكنه فجأة وسط موسم الانتخابات الحالي إذ به يعلن عن نيته خوض انتخابات برلمان 2015 عن دائرة المناخ والعرب ببورسعيد، ليكون ما تبقى من عمره في خدمة الأهالي، بعد رحلة طويلة من العمل في السينما والتلفزيون والمسرح كمخرج وممثل مرتبط بالعمل الجماهيري، على حد قوله.

مصطفى كامل :

نقيب المهن الموسيقية  وصاحب أغنية” قشطة يابا” ومؤلف “تسلم الأيادي”.

 

 

 

#السيسي_ينهب_الخليج . . الخميس 12 فبراير. . 39.5 مليار أين ذهبت؟

أين ذهبت مليارات الخليج؟

أين ذهبت مليارات الخليج؟

#السيسي_ينهب_الخليج . . الخميس 12 فبراير. . 39.5 مليار أين ذهبت؟

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

*سماع دوي انفجارات وقصف بالأباتشي جنوب رفح

شهود عيان ” سماع دوي عدة انفجارات قوية بقريتى المقاطعة والمهدية جنوب مدينة رفح بشمال سيناء ناتجة عن قصف لطائرة بدون طيار” الزنانة ” والأباتشي.

فيما قالت مصادر قبلية: “أن أهالى قرى جنوب رفح يلجأون لمعسكر ومطار قوات حفظ السلام” mfo ” بقرية الجورة؛ نظرا لشدة القصف على قراهم من طائرات بدون طيار والأباتشي”.

 

* الجزء الثالث من تسريب السيسي : خدنا من الخليج أكتر من 200 مليار جنيه

 

* #تسريب_مكتب_السيسي ـ الجزء الثاني.. عباس : هاتوا الحاجة “المساعدات” ومتعلنوش .. انتو بتعلنوا .. لأ متعلنوش

 

كشف تسريب جديد ضم محادثات بين قادة الانقلاب العسكري في مصر، الطريقة التي يتعامل بها الرئيس عبد الفتاح السيسي مع دول الخليج وكيفية نهب أموال المساعدات التي تقدّمها إلى مصر.
وشمل المقطع الأول من التسريبات حواراً بين اللواء عباس كامل، مدير مكتب السيسي، (الشخصية التسريبية الشهيرة)، واللواء أحمد عبد الحليم، مساعد رئيس الأركان للشؤون الطبية، وأحمد علي، المتحدث العسكري السابق، يسأل فيه اللواء أحمد عبد الحليم عن تكملة تكاليف المستشفيات العسكرية التي أهداها الملك السعودي الراحل للشعب المصري، والتي تشمل تكاليف تشغيلها، وهي مبلغ “فكّة” لا يستحق الطلب، وهو ما أكده عباس حين قال: “لما تطلب من السعودية متطلبش فكة”، فعباس لا يرى قيمة لمبلغ قد يصل لتلاتين أو أربعين مليون دولار، ولا يستحق الطلب وتحميل الجيش “جميلة”.

وكان أخطر ما جاء في المقطع، حين سأل عباس كامل: “هو خادم الحرمين أهدى المساعدات الطبية لشعب مصر ولا للجيش”، فكان رد المتحدث العسكري: “الجيش هو الشعب المصري يا أفندم”، وطلب عباس من عبد الحليم حرمان المصريين الفقراء أصحاب المنحة الأصليين من الدواء والعلاج بداعي أن المملكة السعودية توقفت عن إرسالها، وطالبه بتسليم تلك المستشفيات لوزارة الصحة لإدارتها، ما يعني ضياعها في دوامة الروتين.

 

* #السيسي: ميجيبش إلا نقدية، أنا بعرف اتصرف

       

* #السيسي_ينهب_الخليج إجمالي الدعم الخليجي للسيسي حتى إعلان ترشحه لرئاسة الجمهورية

 

* السيسي ينهب الخليج (2): عباس: انا بلف على العيال رجال الأعمال عشان يدفعوا

 

* من تسريب #السيسي_ينهب_الخليج.. السيسي لعباس كامل: قلهم أنا مباخدش فكة

حوار بين عباس كامل واللواء أحمد عبد الحليم :

عباس : هيطلعوا كام في النهاية مش هيكملوا تلاتين اربعين مليون جنيه يعملولك ايه ؟؟

أحمد عبد الحليم : لا هما في السنة تلاتة مليون جنيه

عباس : طيب اديك قلتتهم يا فندم عيب اطلبهم منه عيب يا راجل

أحمد عبد الحليم : لا بس سيادتك دلوقتي ايه يبقى لازم في المقابل نغطي المراد بتاعه الناس في مصر في التلات اماكن خدوا فكرة ان الدوا بيقدم مجاني

 

 

* المقاومة الشعبية بشمال سيناء تقطع طريق بجوار المحافظة القديمة بالعريش


قطعت المقاومة الشعبية بسيناء الطريق امام مدرسة ابو بكر الصديق للتعليم الاساسى بجوار المحافظة القديمة بمدينة العريش وذلك احتجاجا على استمرار الحظر والاعتقالات المستمرة لاهالى سيناء ولانتهاكات حقوق السيناويين وتهجير الاهالى برفح.

 

* أمير سعودي يتهم التويجري وقادة الانقلاب بسرقة 20 مليار دولار

هاجم الأمير سعود بن سيف النصر، خالد التويجري، رئيس الديون الملكي السعودي السابق في عهد الملك عبد الله، بسرقة مليارات الدولارات من أموال النفط السعودية.
وقال سيف النصر -خلال عدة تدوينات له على موقع التدوينات القصيرة «تويتر» أن «التويجري تقاسم مع جنرالات الجيش المصري مبالغ هائلة بمليارات الدولارات من قوت الشعب السعودي وأنتجوا مسرحية هزلية على الشعبين”.
وأضاف أنه «رغم المليارات التي انهمرت كالمطر على هؤلاء الجنرالات، فلا يزال المصريون يعانون أزمة كهرباء وغاز بل ورغيف الخبز»، مشيرًا إلى أن العشرين مليار دولار لم تحل أزمة واحدة بمصر.
وتساءل سيف النصر «لماذا لا يسأل القائمين على التبذير وتبديد خيرات الشعب السعودي أمثال المدعو التويجري على جنرالات الانقلاب في مصر؟”.
وأكد سيف النصر أنه لا يعرف «أحد سبب إعطاء التويجري لقادة الانقلاب في مصر 20 مليار دولار»، متسائلًا: «هل هي منحة أم قرض؟”.
وتم إقالة التويجري من منصبه فور تولي الملك سلمان شئون المملكة، حيث كان القرار الأبرز والأقوي تأثيرًا، بحسب متابعون للشأن السعودي.
حيث قال الباحث والمحلل، “على باكيير”، في تعليقه على إقالة “التويجري“: “كانت الأهم والأكثر تأثيرًا خلال التعديلات الأخيرة، وافق كثيرين على سياسة المملكة، لاسيما تجاه الجماعات الإسلامية التي تُمارس العمل السياسي والموضوع المصري”.
و”التويجري” هو الابن الخامس للشيخ عبد العزيز بن عبد المحسن التويجري، نائب رئيس الحرس الوطني المساعد، من مواليد المجمعة 1960، وهو خريج جامعة الملك سعود بالرياض، وحاصل على الماجستير في العلوم السياسية من جامعة كاليفورنيا ستيت بالولايات المتحدة، وماجستير في التشريع الجنائي الإسلامي من جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية. وحاصل على 23 دورة في مختلف التخصصات، كانت أهمها دورة في القيادات العُليا.
وظهر “التويجري” لأول مرة بشكل علني كمبعوث للعاهل السعودي في مهمة رسمية، وذلك خلال منصبه كرئيس للديوان الملكي السعودي بمرتبة وزير، كما كان لافتًا ظهوره الإعلامي في عدة فضائيات كسياسي لأول مرة أيضًا، متحدثًا عن مبادرة العاهل السعودي للمصالحة بين مصر وقطر، والذي جاء بعد فترة قليلة من تداول شائعات حول إقالته.

 

* دفاع معتقلي مجزرة “الدفاع الجوي” يتهم داخلية الانقلاب بتعذيب للمعتقلين

اتهمت هيئة الدفاع عن المعتقلين في أحداث مجزرة إستاد الدفاع الجوي والتي ارتكبتها قوات امن الانقلاب بحق جماهير النادي الزمالك وراح ضحيتها أكثر من 22 قتيل وعشرات المصابين مصاب، اتهمت داخلية الانقلاب بتعذيب المعتقلين
وقال محمد عيسي، عضو هيئة الدفاع عن أعضاء رابطة جمهور نادي الزمالك «وايت نايتس» والمحامي بوحدة العدالة الجنائية في المركز المصري للحقوق الاقتصادية، – في بلاغ تقدم به للنائب العام الانقلابي، ضد وزير داخلية الإنقلاب ومأمور قسم مركز أبوالنمرس ورئيس مباحث قسم أبوالنمرس، إن المقدم ضدهم البلاغ يقيمون”حفلة تعذيب” لكل من أشرف حمدان قاسم ٢٢ سنة، وعمر شريف حسين، ١٩ سنة، وعلي شعبان أبوالغيط، ١٥ سنة، لإجبارهم وتصويرهم بالاعتراف بأنهم وراء الأحداث الدموية وأنهم منتمون لجماعة الإخوان المسلمين وأنهم تقاضوا مبالغ مالية نظير قيامهم بتلك الأفعال.
وأوضح عيسى في البلاغ أنه بعد الانتهاء من الأحداث الدموية، التي شهدتها مباراة الزمالك وإنبي على ملعب استاد الدفاع الجوى تم إلقاء القبض على المذكورين بتوقيتات مختلفة ومن أماكن مختلفة».
وأضاف: تم إلقاء القبض على على شعبان أبوالغيط ١٥ سنة من شارع الهرم في حدود الساعة 11 مساءً، وتم اصطحابه إلى قسم الهرم بالجيزة بعدها تم اصطحابه إلى قسم مركز أبوالنمرس، وتم إلقاء القبض على أشرف حمدان قاسم، ٢٢ سنة، من منزله في حدود الرابعة والنصف فجرًا، وتم اصطحابه إلى قسم مركز أبوالنمرس، وعمر شريف حسين في حدود الساعة الخامسة فجرا واصطحابه إلى قسم مركز أبوالنمرس.
وتابع: قامت قوات الأمن داخل قسم أبوالنمرس بالاعتداء على الثلاثة بالضرب والتعذيب عن طريق الكهرباء لإجبارهم على الاعتراف بأنهم تقاضوا أموال من جماعة الإخوان المسلمين لإحداث المجزرة، التي حدثت بمحيط استاد الدفاع الجوي.

 

* الحكم علي أصغر معتقلي المطرية دقهلية بالسجن أربعة أعوام وغرامة 30 ألف جنيه

قضت محكمة الإستئناف بالمنصورة، اليوم الخميس، بتثبيت الحكم الصادر من محكمة الجنح فى ديسمبر الماضى، بسجن الطالب “القسام طه الصالحي” 17 عاماً لمدة أربعة أعوام وغرامة ثلاثون ألف جنيه بعد اعتقال دام لمدة 5 أشهر دون محاكمة وعلي شقيقه الأصغر “مصعب” 16 عاماً بالإيداع في مؤسسة رعاية الأحداث بشربين لحين الحكم عليه.
يذكر أنه تم اعتقال الطالبين في 28 مارس 2013، ووجهت لهما تهم منها الإنتماء لجماعة إرهابية، تكدير السلم العام..”، واعتقل والدهما أيضاً في يناير من نفس العام وقُضي عليه بالسجن 7 سنوات.
الجدير بالذكر أن الطالبين “القسام ومصعب طه” هما أصغر معتقلين بمحافظة الدقهلية قد تم الحكم عليهما.

 

* مؤبد لطالب بأزهر أسيوط و3 سنوات لأب وأبناءه و2 آخرين وسنة لطالبين ثانوي

قضت محكمت جنايات أسيوط الدائرة التاسعة المختصة بقضايا رافضي الإنقلاب برئاسة المستشار عبدالهادي محمد خليفة، على “يوسف محمد وفقي” طالب بجامعة أزهر أسيوط بالسجن المؤبد وبراءة باقي الأشخاص وعددهم 11 شخص، وذلك في القضية رقم 4811 لسنة 2014 جنايات ثان أسيوط.

كما أصدرت المحكمة حكماً بالسجن 3 سنوات في حق أب يدعى “سيد عبدالسلام أحمد” وإثنين من أبناءه وهم “محمود سيد عبدالسلام”، و”صلاح سيد عبدالسلام، وذلك في القضية رقم 14628 لسنة 2014 جنايات مركز أسيوط.

كما قضت المحكمة في القضية رقم 2629 لسنة 2014 جنايات أول أسيوط، بالسجن لمدة 3 سنوات حضوريا على كلاً من:
1-
فاروق إسماعيل عبده حسانين
3-
رضا محمد علي فرغلي

وتخفيف حكم بالسجن من 5 سنوات إلى سنة مع الشغل، على كل من:
2-
محمد سيد كامل حسين “طالب ثانوي
4-
محمد علي توني صالح “طالب ثانوي
كما قضت المحكمة ببراءة 16 شخص آخرين في 4 قضايا بتهم الإنتماء لجماعة محظورة.

 

* السويس: إضراب عمال شركة الرباط و أنوار السفن لليوم الثاني

استمر عمال شركة ” الرباط و أنوار السفن ” في إضرابهم عن العمل لليوم الثاني علي التوالي إعتراضاً منهم علي ضياع مشروع الإسكان الخاص بهم بمنطقة حوض الدرس بمحافظة السويس.

حيث قام مدير فرع الشركة و التي تتبع هئية قناة السويس بتقديم مذكرة للتنازل علي الأرض التي كان من المقرر إقامة المشروع عليها
يذكر أن تم الحصول علي ترخيص البناء علي تلك الأرض الفترة الماضية كما حصلوا علي بيان صلاحية من حي السويس بصلاحية التربة للبناء عليها .

 

*الانقلاب يعيد احتلال سيناء بشكل ناعم لصالح إسرائيل

قال يحيى عقيل النائب السابق بمجلس الشورى عبر حسابه على الفيس بوك انه يجري الان اعادة احتلال سيناء بشكل ناعم لصالح اسرائيل وقال النائب:
في غيبة من الضمير والاخلاق وفي ظل تكتيم اعلامي وتغييب للشعب المصري واستغلال لحالة الانقلاب على الشرعية وتغييب المؤسسات الوطنية يتم اليوم بيع جزء من ارض الوطن (الجزء الشمالي الشرقي من سيناء) لصالح الامن الاسرائيلي وضربا للامن القومي المصري في مقتل

حيث يتم نشر 40000غير مصري بمعدات وآليات حديثة ليزداد عدد القوات العاملة في سيناء من1700 جندي حسب كامب ديفيد الى 40000 وتتغير مهمته من جندي مراقب الى جندي مقاتل وتسليحة من خفيف ومتوسط الى ثقيل

اليوم يا سادة يتم اعادة احتلال سيناء بشكلا ناعم لصالح اسرائيل …ان لم يكن تم التوقيع على معاهدة جديدة لاعادة ترسيم الحدود كالتي وقعها عدلي منصور ليتنازل عن ثروتنا النفطية لصالح اسرائيل وقبرص فهؤلاء لا يستبعد منهم شئ

اعلن هنا لاحمل الجميع مسئوليتهم الوطنية والسياسية ( اليوم يتم بيع الارض واعادة احتلال سيناء) وعلى الجميع ان يتحمل مسئوليته وان يدافع عن شرفة

اللهم قد بلغت اللهم فاشهد

 

* أبوتريكة لـ “عمر جابر”: “فخور إنى لعبت معاك

علق محمد أبو تريكة، نجم النادي الأهلي المعتزل، علي أحداث مجزرة “الدفاع الجوي “قائلا: “لا أحد يتعلم ولا أحد يحاسب والأبرياء يدفعون الثمن ورغم ذلك يأتي الأمل”.
وتابع ، خلال تدوينة علي صفحته الرسمية علي ” فيس بوك” اليوم الخميس موجهًا رسالته للاعب الزمالك عمر جابر، الذي أشاد بالنجم المعتزل خلال لقاء سابق مع الإعلامي وائل الإبراشي قائلا: “عمر جابر فخور أني لعبت معك”.
يذكر أن اللاعب عمر جابر رفض لعب مباراة فريقه أمام انبى بعد وصول أخبار بوفاة عدد من مشجعي الوايت نايتس على يد شرطة الانقلاب خارج أسوار إستاد الدفاع الجوي.

 

 

* تدريب “عمر جابر” مع ناشئي الزمالك.. وإيقاف مستحقاته

قرر مجلس إدارة نادى الزمالك السماح للاعب عمر جابر -ظهير أيمن الفريق- بالتدريب مع قطاع الناشئين بالنادى خلال الفترة المقبلة، عقب صدور قرار بإيقافه وتحويله للتحقيق بناء على المذكرة المقدمة من الجهاز الفنى.

وأوقف المجلس مستحقات اللاعب، حسب ما أكد أحمد مرتضى المتحدث الرسمي للمجلس، الذي أوضح أن عقد جابر قد تم توثيقه بعد توقيع اللاعب مباشرة.

وجاء نقل جابر للمران مع الناشئين نتيجة موقفه الرجولي المشرف من رفضه اللعب أمام انبي أثناء مجزرة “الدفاع الجوي”، في الوقت الذي لعب فيه فريق الزمالك المباراة أثناء تدفق دماء جماهيره على أسوار استاد 30 يونيو.

 

 

* مقتل جندى فى إطلاق نار من قبل مجهولين فى سيناء

مقتل جندى فى إطلاق نار من قبل مجهولين فى سيناء، قاموا بإطلاق النار على قسم شرطة الشيخ زويد بشمال سيناء، ثم لاذوا بالفرار، وقامت قوات الأمن بتمشيط المنطقة بحثا عن الجناة دون جدوى.

 

 

* والدة “طفل دكرنس”: سمعت صراخ ابني من التعذيب داخل المعتقل

أكدت أسرة طفل معتقل بسجن الأحداث بدكرنس محافظة الدقهلية، عن تعرض ابنهم للتعذيب البدني واللفظي داخل المعتقل على يد ملازم أول محمد الشامي مسئول السجن

وقالت والدة الطفل المعتقل: “ذهبت يوم الزيارة الرسمية إلى سجن دكرنس للأحداث ومعي جدة المعتقل البالغة 80 عاماً لتري حفيدها الذي لا تراه إلا مرة فى الأسبوع ولعدة دقائق، فقام المدعو محمد الشامي بإهانتي وجدته ورفض دخول زيارتنا لابننا المعتقل منذ شهرين“. 

وأضافت: “صرخت في وجه الظالم محمد الشامي وقلت “حسبي الله ونعم الوكيل”، فدخل مسئول السجن وبدأ بتعذيب المعتقلين السياسين من الأطفال، وسمعت صراخ ابني من شدة التعذيب”.

 

* ميدل إيست: الخليج يدعم قريباً تحركات الإطاحة بالسيسي

كشف محللون سياسيون أن تسريبات مكتب السيسي الأخيرة قد تساهم في دفع الخليج إلى تأييد أي تحرك للجيش في المستقبل لتنحية السيسي.

 

وأكد الكاتب البريطاني سيمونا سكيميك -في تقرير لموقع “ميدل إيست آي”- أن التسريبات التي كشفت عنها فضائية “مكملين” ويحتقر فيها عبد الفتاح السيسي وعباس كامل ومحمود حجازي دول الخليج وضعت قائد الانقلاب في موقف صعب

 

وأشار إلى أن التسريبات دفعت السيسي لإجراء مكالمات هاتفية في اليوم التالي لإذاعة التسريبات مع عدد من قادة الخليج، مضيفا أن كثيرا من المحللين يتفقون على أن تلك التسريبات وسابقاتها تحمل من المصداقية ما يكفي لكي تؤخذ على محمل الجد، وسط توقعات بأن يتكون لها تداعياتها السياسية على السيسي في المستقبل إذا لم يحدث ذلك الآن.

وشدد على أن تلك التسريبات لن تزيد من أنصار الإخوان لكنها ستقلل من أنصار السيسي، وأضاف أنها تدمر مصداقية السيسي والقيادة الحالية وتثير الشكوك حول مستوى احترافية ومهنية المؤسسة العسكرية.

 

* بالفيديو.. حلقة جديدة من جوتيوب ”فلوس زي الرز

https://www.youtube.com/watch?v=BMItMOHLMnk

 

 

* حقوقي فلسطيني” يستنكر غلق معبر رفع في وجه المعتمرين

طالب مركز الإنسان للديمقراطية والحقوق بفلسطين السلطات المصرية بضرورة فتح معبر رفح البري بشكل فوري للسماح للمعتمرين من قطاع غزة من المغادرة إلى المملكة العربية السعودية لأداء العمرة.

أكد المركز -في بيانٍ له اليوم الخميس- أن إغلاق السلطات المصرية لمعبر رفح في وجه المعتمرين هو انتهاك خطير لحقوق الإنسان والتي كفلتها المواثيق الدولية وأبرزها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والذي ينص في المادة 18 على أنه “لكل شخص حق حرية الفكر والوجدان والدين، وحريته بالتعبد وإقامة الشعائر والممارسات والتعليم، بمفرده أو مع جماعة أمام الملأ أو على حدة” وهو ما يتعذر تحقيقه بسبب إغلاق معبر رفح.

قال البيان: إن “إغلاق معبر رفح البري سيحرم خمسة آلاف معتمر من أداء العمرة هذا العام، فمعدل حصة المعتمرين من قطاع غزة سنويًّا 14 ألف معتمر، وإغلاق المعبر لشهرين ونصف منذ بداية الموسم أدى إلى فقد وخسران 5000 فرصة سفر للمعتمرين.

 

وحذر المركز من أن استمرار تأخير سفر معتمري قطاع غزة يهدد بفشل موسم العمرة وتكبدهم خسائر فادحة، ولاسيما أن الآلاف سجلوا لأداء العمرة بنحو 80 مكتبًا معتمدًا في القطاع.

 

طالب المركز حكومة التوافق بضرورة بذل المزيد من الجهود والتواصل مع السلطات المصرية، لتمكين المعتمرين الغزيين من السفر إلى المملكة العربية السعودية، وكذلك المملكة العربية السعودية ببذل مزيد من الجهد مع السلطات المصرية من أجل السماح للفلسطينيين في غزة بممارسة حقهم الديني والإنساني والقانوني والوصول إلى الأراضي المقدسة.

 

* مكملين” تدعو أمراء وملوك الخليج لاستكمال التسريبات الليلة

أعلنت قناة “مكملين” الفضائية المناهضة للانقلاب في مصر أنها ستستكمل بث تسريبات “السيسي يحتقر الخليج” في سلسلة تسريبات مكتب السيسي داخل وزارة الدفاع المصرية.
وقالت الفضائية عبر منشور لها على صفحتها الرسمية على “فيس بوك” منذ قليل إنها ستبث التسريب مساء اليوم الخميس، في الساعة 8 بتوقيت القاهرة.
من الجدير بالذكر أنّ الشبكة بثت سابقا حوارً دار بين عبد الفتاح السيسي (خلال توليه وزارة الدفاع) ومدير مكتبه اللواء عباس كامل ورئيس أركان الجيش المصري محمود حجازي، وتضمن “إساءة” لدول خليجية.
وتضمن التسجيل، اتهامات تتعلق بدخول جزء من أموال الدعم الخليجي لمصر في ميزانية الجيش، كما أنه تتضمن إساءة لبعض دول الخليج، بوصفها “أنصاف دول”.

 

 

* اتفاق مصر وفرنسا على بيع مقاتلات وفرقاطة وصواريخ

قال مصدر فرنسي مطلع الخميس إن اتفاقا أبرم بين مصر وفرنسا على بيع 24 مقاتلة رافال وفرقاطة وصواريخ.
وأضاف المصدر “نعم هناك اتفاق”.
لكن مسؤولا بوزارة الدفاع الفرنسية قال إن الاتفاق لم يوقع بعد.

 

* مصر: إخلاء سبيل صحفيي “الجزيرة” بكفالة

قررت محكمة مصرية، اليوم الخميس، إخلاء سبيل محمد فهمي، ومحمد باهر، صحفيي قناة الجزيرة الفضائية، المحبوسين على ذمة القضية المعروفة إعلاميا باسم “خلية الماريوت”، مع تغريم الأول كفالة مالية بلغت نحو 33 ألف دولار أمريكي، بحسب مصدر قضائي.


وقال المصدر إن “محكمة جنايات القاهرة، التي تنظر إعادة محاكمة “صحفيي الجزيرة”، قررت إخلاء سبيل محمد فهمي صحفي قناة الجزيرة “القطرية” (الكندي الجنسية بعد تنازله عن الجنسية المصرية)، على ذمة القضية المعروفة إعلاميا باسم “خلية الماريوت”، بكفالة قدرها 250 ألف جنيه مصري (33 ألف دولار أمريكي تقريبا)”.

وأوضح المصدر أن المحكمة قررت أيضا إخلاء سبيل محمد باهر، صحفي الجزيرة الثاني، في القضية، وبقية المتهمين في القضية، بضمان محل إقامتهم.

وأمس، بعث رئيس الوزراء الكندي، جوزيف هاربر، رسالة إلى عبد الفتاح السيسي، من أجل إخلاء سبيل محمد فهمي، الموقوف في سجن طرة جنوبي القاهرة، منذ نحو 14 شهرا، في الوقت الذي التقي السفير الكندي بالقاهرة تروي لولشينك، أمس أيضا بالنائب العام المصري، هشام بركات، لبحث قضية فهمي.

وكان وزير الخارجية الكندي، جون بيرد، قد بحث مع نظيره المصري سامح  شكري، الشهر الماضي في القاهرة، مسألة الإفراج عن فهمي.

وعقدت المحكمة اليوم، أولى جلسات إعادة محاكمة المتهمين في القضية، بعدما قضت محكمة النقض الشهر الماضي، بإعادة المحاكمة بعد أن قضت محكمة جنايات مصرية في يونيو/ حزيران الماضي بالسجن على المتهمين لمدد تتراوح بين 3 إلى 10 سنوات.

 

 

* مرصد حقوقي:إجمالي الأحكام بحق معارضي الانقلاب خلال يناير فقط 1937 سنة

أصدرت وحدة رصد إنتهاكات سير المحاكمة العادلة بالمرصد المصري للحقوق والحريات تقريرها الشهري الأول لعام 2015 حول الأحكام الصادرة بحق المعتقلين والمعارضين فى مصر . وقد أشارت فيه إلي أن إنتهاك الحق في المحاكمة العادلة فى مصر من الحقوق المنتهكة و المهدرة بشكل أساسي منذ أحداث 30 يونيو و حتي الأن . وذلك بعدما أصبح القضاء أداة إضافية من أدوات القمع التي تضفى بها السلطات المصرية المشروعية علي ماترتكبها من جرائم إعتقال تعسفى فى صفوف معارضيها .

و قد شهد شهر يناير 2015 نظر 53 قضية أمام المحاكم
حكم أول درجة: 48 قضية
حكم استئناف: قضية واحدة
أحكام نقض: 4 قضايا

فيما كان عدد المحكوم عليهم خلال الشهر 941 شخص ، جاءت الاحكام الخاصة بهم كالاتي :

الحكم على 281 شخص بالسجن ، باجمالي عدد سنوات 1.937 سنة و42 شهر
سجن: 207 شخص
سجن مؤبد: 26 شخص
سجن مشدد: 28 شخص
سجن مع الشغل: 20 شخص
براءة: 439 شخص
المحكوم عليهم بالغرامة فقط: 51 شخص
إعادة محاكمة: 170 شخص
فيما كانت العقوبات المالية كالاتي
اجمالي الكفالات: 73 ألف و500 جنيه
اجمالي الغرامات: 3 مليون و600 ألف جنيه

وقالت وحدة رصد إنتهاكات سير المحاكمة العادلة بالمرصد المصري للحقوق و الحريات أن إنتهاكات الحق فى المحاكمة العادلة أضحي مستمرا بما يبعث القلق لاسيما بعد إصدار المئات من أحكام الإعدام والمؤبد فى محاكمات أقل ما توصف أنها لا تمت بصلة للعدالة و الالاف من القضايا الأخري أكدت بما لا يدع مجالا للشك أن هنا معتقلين وضحايا حرموا بشكل أو بآخر من حق المحاكمة العادلة, بل هناك منهم من أدينوا ظلما و عدوانا فى ظل عدم توفر أدنى شروط المحاكمة العادلة.

و تؤكد الوحدة على أنه لا يمكن الحديث عن محاكمات عادلة فى مصر إلا إذا توافر شرطان. أولا الإلتزام بإجراء المحاكمة من بدايتها إلى نهايتها حسب المعايير المنصوص عليها في المواثيق الدولية لحقوق الإنسان. و ثانيا الإستقلال و الحيادية التامة للسلطة القضائية وهو مالم يتوافر فى كل المحاكمات التي تمت منذ أحداث 30 يونيو و حتي الان.

ويؤكد المرصد المصري للحقوق و الحريات أنَّ تدابير مكافحة الإرهاب وحماية حقوق الإنسان هدفان لا يتعارضان، بل هما متكاملان ويعزّزان بعضهما بعضاً ، ومن الأمور الاساسية التي يجب علي السلطات المصرية ان تقوم بالعمل عليها هي ضمان إحترام حقوق الإنسان ومبادىء ومعايير المحاكمات العادلة عندما يتم القبض علي المواطنين ، بما في ذلك تجاه الأشخاص الذين يشتبه بقيامهم بأعمال إرهابية ، فذلك أمر حاسم لضمان فاعلية تدابير مكافحة الإرهاب ولاحترام سيادة القانون و إظهار العدالة.

 

* فاتورة “تشريفة” بوتين لمصر من جيوب الشعب 25 مليون !

 

* في عهد العسكر.. تقارير الطب الشرعي أداة لتبرئة القتلة

تتوالى الأحداث الدموية، ويسقط ضحايا داخلية الانقلاب العسكري فرادى وجماعات، ثم يخرج تقرير الطب الشرعي ليبرئ القتلة ويلقي اللوم على الضحية.

لم يكن تقرير الطب الشرعي حول مجزرة الدفاع الجوي التي راح ضحيتها 22 شابًّا من شباب أولتراس “وايت نايتس، والذي قال فيه إن القتلى وقعوا نتيجة التدافع، نافيًا أن يكونوا ماتوا بالاختناق والرصاص الحي بحسب ما أكدته الرابطة، إلا حلقة من سلسلة طويلة من التقارير المرزورة والمعدة سلفًا من أجل تبرئة داخلية الانقلاب.

سيد بلال

تقرير الطب الشرعي المزور كان أحد أهم الشرارات المحركة لثورة يناير، وهو التقرير الخاص بواقعة قتل الشاب السكندري خالد سعيد والذي مات بعد أن مارس زبانية الداخلية كل ألوان التعذيب ضده، ولكن جاء تقرير الطب الشرعي لينفي الحقيقية ويدعي أنه مات نتيجة تعاطيه جرعة كبيرة من المخدرات.

بجانب تقرير خالد سعيد استكمل الطب الشرعي تزويره في قضية الشاب السلفي سيد بلال، والذي مات هو الآخر للسبب نفسه، وهو تعذيب الداخلية؛ حيث أصدر الطب الشرعي تقريرًا مبدئيًّا قبل دفن الجثة أكد وجود كدمات بجسد بلال، وأرجع التقرير سبب الوفاة إلى هبوط حاد بالدورة الدموية.

وقبلهما بأعوام عديدة خرج تقرير من مصلحة الطب الشرعي أدان سليمان خاطر، الجندي الذي قتل صهاينة حاولوا اختراق الحدود وكان جزاؤه القتل بحسب تصريحات ذويه، ليخرج تقرير الطب الشرعي أنه انتحر، وهو ما استدعى قيام أسرته بالتقدم بطلب لإعادة تشريح الجثة وبيان سبب الوفاة الحقيقي، ولكن الطلب قوبل بالرفض من قِبل جهات التحقيق.

مجزرة الفض

وعقب ثورة يناير تقدم أحد المحامين ببلاغ للنائب العام رقم 2207 ضد رئيس مصلحة الطب الشرعي السابق، مطالبًا بتوقيفه عن العمل والتحقيق معه في الوقائع المنسوبة إليه من تزوير في تقارير شهداء ثورة 25 يناير.

فيما جاءت مجزرة فض اعتصام رابعة في أغسطس 2013 لتكشف مصلحة الطب الشرعي عن تواطئها الصريح مع السلطة الانقلابية والشرطة، حيث كانت ترفض تسليم جثامين الشهداء لذويهم إلا بعد توقيعهم على تقارير تثبت وفاة أبنائهم منتحرين؛ وهو ما رفضه الأهالي متوعدين بالقصاص لأبنائهم من العسكر وكل من ساندهم.

 

 

* في ذكرى “الشاذلي”.. العسكر تجاهله ومرسي كرمه

مرت بالأمس 10 من فبراير ذكرى وفاة الفريق سعد الدين الشاذلي، رئيس أركان حرب الجيش المصري في حرب أكتوبر 1973 وسط تجاهل متعمد من سلطة الانقلاب وأبواقها الإعلامية.

يذكر أن تجاهل العسكر للفريق الشاذلي لم يكن فقط بعد وفاته وإنما كان أيضا في حياته، حيث تجاهله المخلوع مبارك، بعدم ذكره في بانوراما حرب أكتوبر التي أقيمت في عهد مبارك تكريمًا لأبطال 73، بالإضافة إلى قيام مبارك بتحريك قضية “إفشاء الأسرار العسكرية” مرة أخرى ضد الفريق الشاذلي عام 83 بعد أن تم حفظها في عهد السادات، كما صادر مبارك نجمة سيناء التي حصل عليها الشاذلي، وتم سجنه لمدة 3 سنوات.

يرى عدد من المحللين أن تجاهل العسكر للرجل في حياته وبعد مماته ناتج عن عداء من تقلد السلطة منهم لنجاحات الرجل وخوفهم من شعبيته في أوساط المصريين، ومواقف الرجل الصريحة والتي كان منها انتقاده بشدة وعلانية لمعاهدة كامب ديفيد، وهو ما جعله يتخذ قرارًا بترك منصبه كسفير واللجوء سياسيا إلى الجزائر، وهناك كتب مذكراته عن حرب أكتوبر، واتهم فيها الرئيس أنور السادات باتخاذه قرارات خاطئة رغم جميع النصائح من المحيطين به في أثناء سير العمليات على الجبهة، ما أدى إلى وأد النصر العسكري والتسبب في ثغرة الدفرسوار.

الرئيس مرسي

أصدر الرئيس الشرعي محمد مرسي قرارًا جمهوريًّا رقم 238 لسنة 2012 بشأن منح اسم الفريق الراحل سعد الدين محمد الحسيني الشاذلي قلادة النيل العظمى، تقديرًا لدوره الكبير في حرب أكتوبر، تسلمتها منه أسرة الفريق الراحل، وهم زينات محمد متولي “أرملته”، وأولاده شهدان سعد الدين الشاذلي وسامية سعد الدين الشاذلي وناهد سعد الدين الشاذلي.

ولد الفريق سعد الدين الشاذلي بقرية شبراتنا بمركز بسيون محافظة الغربية، وتولى منصب رئيس أركان حرب القوات المسلحة في الفترة بين 16 مايو 1971 و12 ديسمبر 1973، وخرج من الجيش بقرار من الرئيس أنور السادات، وتم تعيينه سفيرًا لمصر في إنجلترا والبرتغال.

وعاد الفريق الشاذلي إلى مصر عام 1992 بعد14 عامًا، وتم القبض عليه فور وصوله مطار القاهرة قادمًا من الجزائر بتهمتي إصدار كتاب دون موافقة مسبقة وإفشائه أسرارًا عسكرية، ثم عاش بعد ذلك في القاهرة إلى أن توفي في العاشر من فبراير عام 2011 قبل تنحي المخلوع مبارك بيوم واحد.

 

 

* أوقاف الانقلاب” بين فتاوى ذبح المصريين بالداخل.. وتشويه الإسلاميين بالخارج

هذا وما كان من توفيق فمن الله.. وما كان من خطأ أو تضليل أو نفاق فمني ومن الأوقاف” هذه هي العبارة التي يجب أن يستعين بها موظفو وزارة الأوقاف ممن تستعملهم لاعتلاء المنابر وإلقاء خطبة الجمعة، وتزييف إرادة الشعوب وتفزيع المواطن بعبارات الخوراج والإرهاب و”طوبى لمن قتلهم وقتلوه”، وتكفير المعارضين، ولا عزاء لآلاف امتلئت بهم سجون الانقلاب من الأعلام والدعاة الموقعون عن رب العالمين“.

هي وزارة الإجرام بحق دين الله، والتي استخدمها الانقلاب العسكري من أجل ليس خلط الدين بالسياسة، أو التجارة بالدين، كما كان يتقيأ لاعقو البيادة ودعاة المدنية طوال فترة حكم الرئيس الشرعي للبلاد، وإنما لتسخير الدين لصالح العسكر وتطويع الفتاوى لخدمة الانقلاب وتبديل الأحكام لملاحقة الثوار والأحرار، وتحويل المساجد إلى وحدات تابعة لـ”داخلية الانقلاب” تراقب العباد وترفع التقارير وترشد عن من يخرج عن قطيع الانقلاب.

الوزارة التي أتى على رأسها مخبر الداخلية محمد مختار جمعة، كان ذراع العسكر الموازي لـ”ذراع الإعلام” من أجل تزييف الحقائق من فوق “المنبر” واستكمال مشهد السيطرة على العقول وغسيل الأدمغة، في مهمة أولى أوكلها قائد الانقلاب وعصابة التسريبات إلى تلميذ المضلل علي جمعة، إلا أن دورها لم يتوقف عند حد.. بل راح يلاحق الدعاة ويضييق على الخطباء ويغلق المساجد وينتقي من موظفيه من يتوافق مع مزاج العسكر ويسير وفقًا لما هو صادر من مكتب قائد الانقلاب.

وتحول خطباء الأوقاف بعد إقصاء الدعاة الصادحين بالحق واستبعاد مشايخ السلفية من المشهد، إلى موظفين ينتظرون الخطبة على موقع الوزارة الإلكتروني للحديث عن الطهارة والغسل والجماع، والدماء تسيل فى الشوارع والطرقاء، لذلك تحرك هؤلاء الموظفون في قطعان إلى حيث مسجد النور من أجل تنظيم وقفة “هزليةلمساندة الجيش والشرطة، رافعين لافتات تهين المؤسسة الدينية التي طالما كانت مهد الثورة على مر العصور، بعدما رضيت أن تضحي بـ”الموقعين عن رب العالمين” أمثال عبد الرحمن البر وعبد الله بركات ومحمود شعبان وصلاح سلطان وطلعت عفيفي وعصام تليمة، وصدرت أمثال الطيب وكريمة والهلالي وعزب وشومان و”جمعة” بنسختيه.

وخرج دعاة السلطان إلى وقفة مسجد النور، بعدما قرر الوزير الانقلابي محمد مختار جمعة منح 120 جنيهًا لجميع العاملين بالأوقاف من الموارد الذاتية للوزارة، تقديرًا لدور الأئمة والدعاة في الوقفة التضامنية مع قوات الجيش والشرطة ضد الإرهاب”المزعوم.

وزعم جمعة أن هذا القرار يأتي رغبةً من الوزارة في الإسهام ولو بشكل نسبي في تخفيف ما أمكن من أعبائهم المعيشية والاجتماعية، مع اقتراب بداية الفصل الدراسي الثاني، واستكمالا للمشهد المسرحي قرر ما يزيد عن خمسة آلاف إمام ممن شاركوا في الوقفة، التبرع بيوم من راتبهم لصندوق رعاية مصابي وأسر شهداء الجيش والشرطة”، إلا أن وزير أوقاف الانقلاب أعلن أن الوزارة ستتحمل هذا المبلغ عنهم.

وبات الانقلاب يستعين بموظفي الأوقاف من أجل شحن بطاريات القتل لدى مليشياته؛ حيث أكد مصدر مطلع بوزارة أوقاف الانقلاب أن أمن العسكر يستعين بالوزارة وبعض شيوخ الأزهر لتبرير مواجهة ثوار المطرية بالقوة والقتل العمد لهم.

وأضاف المصدر أنه صدر أمر بسحب أئمة المساجد من المطرية وإرفاق مهام لضباط التحريات العسكرية متنكرين في زي الأئمة هناك، كاشفا أن هناك أكثر من خمس قوافل دينية تضم عسكريين وضباط مباحث جنائية طافت المطرية لعدة أيام تحت مسمى القوافل الدينية لمكافحة “التطرف“.

ولم تكتف الأوقاف بالتضييق على كل ما إسلامي ومحاربة الإسلاميين والتفريض فى ثوابت الإسلام داخل مصر، بل تحولت بأوامر من الانقلاب لمهاجمة المراكز الإسلامية في الخارج، بعدما زعم الدكتور محي الدين عفيفي -أمين عام مجمع البحوث الإسلامية- أنّ خلفيات المواطن الأوروبي عن الأزهر الشريف، ليست بالجيدة؛ لوجود أفراد من جماعات إرهابية يسيطرون علي المراكز الإسلامية في أوروبا.

وأوضح عفيفي أنّ قائد الانقلاب السيسي عندما كان يقدم وجاب العزاء في الملك السعودي الراحل عبد الله بن عبد العزيز –عراب الانقلاب- طلب الرئيس الفرنسي فرانسوا أوند لقاء شيخ الأزهر أحمد الطيب؛ لمطالبته بإعادة إرسال البعثات الأزهرية إلى الخارج مرة أخرى من أجل تنقيتها.

وتحاول الأوقاف -التي تترك الحبل على الغارب للأوقاف المسيحية دون أن تجرأ على مجرد مراجعتها أو مراقبتها أو الاقتراب من ممارستها- تشويه المراكز الإسلامية في الخارج من أجل إلصاق الاتهامات بالتيار الإسلامي، ومحاولة شحن الغرب من أجل دعم النظام الانقلابي وعدم ملاحقته في جرائم الحرب والانتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان، وإجبار الغرب على وصم فصائل تنتمي للإسلام السياسي بـ”الإرهاب”، لتواصل أوقاف الانقلاب دورها القذر في المشاركة في الحرب على الإسلام والإسلاميين داخل مصر وخارجها من أجل الترويج للانقلاب الدموي وضمان رضا سفاح العسكر عن القواد المعممين فى الوزارة اللا دينية.

 

 

الأربعاء 11 فبراير . . في ذكرى التنحي. . مبارك وعصابته خارج الأسوار والثوار خلفها!

مطالب اسقاط مبارك 2011

مطالب اسقاط مبارك 2011

الأربعاء 11 فبراير . . في ذكرى التنحي. . مبارك وعصابته خارج الأسوار والثوار خلفها!

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

*القسام تكذب الانقلاب وتنفي مقتل أحد قادتها في ‏سيناء

نفت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكرى لحركة المقامة الإسلامية حماس” ما تداولته وسائل الإعلام التابعة لقادة الانقلاب فى مصر، بشأن مقتل أحد قادتها فى سيناء.

وقالت الحركة، فى بيان لها على موقعها الإعلامى الرسمى: إنهم ينفون ذلك جملة وتفصيلاً، مؤكدة أنه لا يوجد لديهم أى عناصر أو قادة يعملون خارج فلسطين، وأن ساحة عملهم هى داخل فلسطين المحتلة موجهة نحو العدو الصهيونى.

وطالبت الحركة وسائل الإعلام المصرية بعدم فبركة الأخبار التى تهدف إلى تشويه الصورة الناسعة لحركة المقاومة الإسلامة ضد عدوها الأول والأخير إسرائيل.

 

*في ذكرى التنحي.. مبارك وعصابته أحرار والثوار خلف الأسوار

تأتي الذكرى الرابعة لتنحي مبارك ليتجدد اكتشاف ويقين الثوار، بأن من رحل هو رأس النظام فقط.. فيما بقي النظام بكل فسادة وجبروته لينتقم من كل من خرج يطالب بالحرية والكرامة والعدالة الإجتماعية.

تأتي ذكرى التنحي، ومبارك خارج أسوار السجون بعدما حرره قضاة العسكر من كل ما ارتكبه من جرائم وأعادوه وأعوانه إلى مقاعدهم سالمين فيما يقبع الثوار الذين طالبوا برحيله ومحاكمته في السجون.

في 11 فبراير 2011 خرج اللواء عمر سليمان نائب مبارك” ليلقى بيان التنحي، والذي أعلن فيه تخلي مبارك عن منصبه وتكليفه المجلس العسكري بإدارة شئون البلاد.

وهو البيان الذي اعتبره الثوار انتصارًا للثورة، ونهاية لدولة الظلم والاستبداد، التي قبعت على نفوس المصريين على مدار ثلاثين عامًا ولكن لم يمر وقت طويل بعد تولي المجلس العسكري شئون البلاد، وإصراره الاستمرار على نفس نهج دولة مبارك القمعية، ليكتشف الثوار أنهم كانوا أمام خديعة كبرى، ومؤامرة محكمة ضد ثورتهم.

اتخذ العسكر من بيان التنحي وسيلة لتفريغ الميدان من الثوار، بعدما عجزت كل حيلهم في خداع الثوار الذين أبوا إلا أن يكملو ثورتهم؛ وهو الخطأ الذي فطن إليه الثوار فيما بعد.. خاصة بعدما بدت مخططات المجلس العسكري تتكشف، بتصدير رموز دولة مبارك مجدداً، وعلى رأسهم المرشح الرئاسي الخاسر أحمد شفيق؛ حيث كان انحياز المجلس العسكري لشفيق، دافعًا للثوار أن يتحدوا من جديد لحماية ثورتهم، وهو ما أسفر عن نجاج تاريخي للمصريين في إنجاح أول تجربة ديمقراطية للبلاد، واختيار أول رئيس شرعي منتخب، وهو الرئيس محمد مرسي.

وهو الأمر الذي أزعج العسكر وأحبط مخطههم في إفشال ثورة المصريين، ولكنهم سرعان ما جددوا خططهم الشيطانية وحاكوا المؤمرات ضد الرئيس الشرعي لينقلبوا عليه بعد عام واحد من حكم مدني تنفس فيه المصريون لأول مرة حريتهم، ليعود العسكر ليستحوذ من جديد ليحكم البلاد ممارسًا كل ألوان القهر والاستبداد والظلم ضد أبناء الشعب المصري.

عدد الشهداء -حسب ويكي ثورة- 1075 شهيدًا، واستشهدوا زمنيا كالآتي:

خلال يوم 25 يناير 2011 – 5 شهداء
خلال يوم 26 يناير 2011 – شهيدان
خلال يوم 27 يناير 2011 – 10 شهداء
خلال يوم 28 يناير 2011 – جمعة الغضب – 664 شهيدًا
خلال يوم 29 يناير 2011 – 118 شهيدًا
خلال يوم 30 يناير 2011 – 42 شهيدًا
خلال يوم 31 يناير 2011 – 31 شهيدًا
خلال يوم 1 فبراير 2011 – 11 شهيدًا
خلال يوم 2 فبراير 2011 – 31 شهيدًا
خلال يوم 3 فبراير 2011 – 15 شهيدًا
خلال يوم 4 فبراير 2011 – 5 شهداء
خلال يوم 5 فبراير 2011 – 5 شهداء
خلال يوم 6 فبراير 2011 – شهيد واحد
خلال يوم 7 فبراير 2011 – 4 شهداء
خلال يوم 8 فبراير 2011 – 7 شهداء
خلال يوم 9 فبراير 2011 – شهيد واحد
خلال يوم 10 فبراير 2011 – شهيد واحد
خلال يوم 11 فبراير 2011 – يوم التنحي – 12 شهيدًا
خلال الـ 18 يومًا – غير محدد تاريخ الواقعة – 110 شهداء

 

*أنقرة تستدعي القائم بالأعمال المصري

استدعت الخارجية التركية، اليوم الأربعاء، حسين السحرتي” القائم بالأعمال في السفارة المصرية بالعاصمة أنقرة، على خلفية الاتهامات التي يرددها مسؤولون مصريون بخصوص عدد من القنوات العربية التي تبث من تركيا.
وذكرت مصادر دبلوماسية تركية، أن الوزارة أبلغت المسؤول المصري انزعاج أنقرة من هذه المزاعم والاتهامات “التي لا سند لها”، معربة عن انتظارها وضع حد لهذه الاتهامات.
تجدر الإشارة إلى أن مسؤولين مصريين، سبق وأن أعلنوا أن القنوات التلفزيونية العربية التي أسسها مصريون وتبث من تركيا، تعمل على “إثارة العنف في البلاد – في إشارة إلى مصر”.
وتشهد العلاقات بين القاهرة وأنقرة توترًا منذ عزل الرئيس الأسبق، محمد مرسي، بلغ قمته في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2013، عندما اتخذت مصر قرارًا باعتبار السفير التركي “شخصًا غير مرغوب فيه”، وتخفيض مستوى العلاقات الدبلوماسية إلى مستوى القائم بالأعمال، وردت أنقرة بالمثل.

 

*انفجار قنبلة استهدفت معسكراً للأمن غربي الإسكندرية

انفجرت قنبلتان، مساء اليوم الثلاثاء، إحداهما بالقرب من معسكر الأمن المركزي بالدخيلة غربي الإسكندرية، شمالي مصر، والأخرى بمنطقة دربالة التابعة لدائرة قسم شرطة المنتزه أول، بدون إصابات.
وانتقلت إدارة الحماية المدنية وخبراء المفرقعات لمكان وجود القنبلتين، وتم فرض طوق أمني وإغلاق الشوارع المحيطة بالمكان، كما تم منع الأهالي من الاقتراب من المكان الذي تم تمشيطه تحسباً لوجود قنابل أخرى.
وأشار مصدر أمني مسؤول في مديرية أمن الإسكندرية إلى أن القنبلة وضعت بجانب سور معسكر الأمن المركزي بمنطقة الدخيلة، مما أحدث أضراراً بمكان الانفجار، دون وقوع إصابات بين المواطنين أو الجنود.
وكانت الاسكندرية قد شهدت اليوم انفجار عدد من القنابل على مدار اليوم بمناطق شرق وغرب المدينة، زرعها مجهولون أمام عدد من أقسام الشرطة والمنشآت الحيوية التابعة لوزارة الداخلية، تسببت في إصابة 10 أشخاص مما أثار حالة من الخوف والفزع بين الأهالي.

 

*الداخلية: مصرع ملثم أطلق الرصاص والمولوتوف على شركة اتصالات بفيصل

أكد مسئول مركز الإعلام الأمنى بوزارة الداخلية في حكومة الانقلاب ، أن الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة تلقت بلاغًا بقيام 4 ملثمين بإطلاق النار تجاه فرع خدمة عملاء إحدى شركات الاتصالات الكائنة بنهاية شارع فيصل، وإلقاء زجاجات المولوتوف بداخله ما أدى إلى اشتعال النيران فيه.

وأشار المصدر، فى بيان رسمى صادر عن الوزارة، إلى أن الأجهزة الأمنية انتقلت إلى مكان البلاغ، وتم إخماد النيران، وتبين مصرع أحد المتهمين بداخله إثر إصابته بحروق “أحمد ناصر فرج خطاب”، 21 سنة، طالب بكلية الحقوق، ملثم وعُثر بجيب بنطاله على 3 طلقات خرطوش، وهاتفه المحمول، كما عُثر على السلاح المستخدم، وتبين أنه فرد خرطوش، وعثر أيضًا على هاتف محمول خاص بأحد المتهمين، جارٍ ملاحقة باقى المتهمين واستكمال الفحص.

 

*اختطاف طالبة بتجارة الأزهر من محيط الحرم الجامعي

اختطفت ميليشيات الانقلاب  “سمية الدسوقي” الطالبة بكلية التجارة جامعة الأزهر فرع القاهرة صباح الأربعاء 11-2-2015 من محيط الجامعة ولم يتم الإعلان عن مكانها حتى الآن .

وأكد مرصد طلاب حرية أنه يعد اختفاء قسريًّا مخالفًا للقانون، حيث إنه تم بدون وجود قرار رسمي من النيابة العامة، كما أن الإعلان العالمي للحقوق والحريات ينص على أنه لا يجوز اعتقال أي شخص أو نفيه أو إخفاؤه قسرًا لأكثر من 24 ساعة, وضرورة الإعلان فورا عن مكان احتجازه وإبلاغ ذويه ومحاميه الشخصي .

 

*نحس الانقلاب: انقطاع الكهرباء بالمحافظات وتوقف الملاحة بقناة السويس

تسبب سوء الأحوال الجوية، واستمرار العواصف الترابية، لليوم الثاني على التوالي اليوم الأربعاء، في توقف الملاحة بقناة السويس، وتوقف الملاحة بين موانئ مصر والسعودية، بالتزامن مع انقطاع التيار الكهربائي عن العديد من المناطق في المحافظات المختلفة، وحجب الرؤية على الطرق الرئيسة والفرعية.
وقال مصدر مسؤول في هيئة القناة، إنه تم تأجيل دخول سفن قافلة الجنوب القادمة من السويس في البحر الأحمر والمتجهة إلى الشمال للبحر المتوسط، صباح الأربعاء، بسبب سوء الأحوال الجوية.
واضاف أنه توجد 52 سفينة محتجزة عند المدخل الجنوبي للمجرى الملاحي، ولم يسمح بدخولها.
من جهتها، أعلنت هيئة موانئ البحر الأحمر، توقف حركة الملاحة البحرية في موانئها، بسبب زيادة سرعة الريح، وارتفاع الأمواج إلى أكثر من ثلاثة أمتار.وتوقفت الحركة الملاحية بين الموانئ السعودية والمصرية، مع إغلاق ميناء ضبا السعودي.
وتسبب سوء الأحوال الجوية في استمرار إغلاق خمسة موانئ على البحر الأحمر، وثلاثة موانئ على البحر المتوسط الأربعاء، لليوم الثاني علي التوالي، في ظل ارتفاع الأمواج وزيادة سرعة الرياح.
وفي كفرالشيخ، توقفت عمليات الصيد في البحر المتوسط، وبحيرة البرلس.

وفي شمال سيناء، تم إغلاق ميناء العريش البحري.
كما تسببت العاصفة الترابية في حوادث عدة، منها مصرع واصابة 18 شخصاً فى حوداث متفرقة بالمحافظات. كما تسبب سوء الأحوال الجوية في حالة من التكدس المروري بالشوارع والميادين الكبرى، لا سيما في مدينة نصر، وعلى كورنيش المعادي بالقاهرة.
وفي المطار، أعلن مصدر مسؤول في “مصر للطيران”، تغيير مسار ست رحلات جوية قادمة من وجهات دولية وداخلية وأدى سوء الأحوال الجوية إلى انقطاع التيار الكهربائي عن العديد من المناطق بالمحافظات، وفي القلب منها: القاهرة، والإسكندرية، والجيزة والقليوبية، وذلك نتيجة سقوط الأسلاك والأعمدة بسبب شدة الرياح.
وأعلنت وزارة الكهرباء فى حكومة الانقلاب عن تصاعد معدلات الانقطاعات، مشيرة إلى أن مركز التحكم القومي تولى تخفيف أحمال كهربائية، بلغت 1600 ميجاوات، وجددت مطالبتها للمواطنين بترشيد الاستهلاك، لتجنب زيادة معدلات الانقطاعات.

 

*مجهولون يشعلون النيران في سيارة مسؤول بالتهرب الضريبي بالسويس

أضرم مجهولون النيران فى سيارة تابعة لمسؤول بإدارة التهرب الضريبي فى السويس، ونتج عن ذلك تفحم السيارة بالكامل.
كان اللواء طارق الجزار مدير أمن السويس قد تلقى بلاغا بنشوب حريق فى سيارة ملاكي، فجر الأربعاء 11 فبراير، بحي فيصل، وتبين للعميد عاطف مهران مدير إدارة البحث الجنائي أن السيارة تحمل لوحات رقم 583 وهي مملوكة لمسؤول بإدارة التهرب الضريبة بمأمورية الضرائب في السويس.
تم تشكيل فريق بحث بقيادة العميد محمد والي رئيس المباحث لجمع التحريات والمعلومات حول الواقعة وتحديد هوية المتهم.
وأوضح مصدر أمني أن تلك السيارة ليست مملوكة للجهاز الحكومي فى السويس، أو مديرية الأمن، وأنها سيارة خاصة بموظف، مشيرا إلى أنه يرجح أن يكون وراء عمليه حرق واتلاف السيارة أعضاء حركة المقاومة الشعبية والتى قامت خلال الفترة الماضية بحرق عدد من سيارات الشرطة والسيارات التابعة لديوان عام المحافظة.

تم تحرير محضر بالواقعة برقم 693 لسنة 2015 فيصل، وأخطرت النيابة للتحقيق.

*نحس الانقلاب: حريق بالقطار 590 “بورسعيد – الإسكندرية

اندلع حريق مساء اليوم، الأربعاء، بالقطار “590 سياحي “بورسعيد – الإسكندرية”.
وأكد رئيس هيئة السكة الحديد، في بيان، انتظام حركة تشغيل القطارات علي الخطوط.
وأوضح أن الحريق نشب بـ”عربتي 6 و 7″من القطار طبقًا لبلاغ ناظر محطة القنطرة غرب، وعلى الفور تم فصلهما دون وقوع إصابات.

 

 

*إلغاء الإعدامات والمؤبد بحق 36 شخصاً بـ”أحداث المنيا”

قضت محكمة النقض المصرية، أمس الأربعاء، بقبول الطعن المقدم من 36 متهماً من المنتمين لجماعة “الإخوان المسلمين”، على الأحكام الصادرة ضدهم من محكمة جنايات المنيا بمعاقبتهم بالإعدام والمؤبد، ووضعهم تحت مراقبة الشرطة مدّة مساوية لمدة العقوبة، لإدانتهم في أحداث حرق مركز شرطة مطاي في المنيا، والشهيرة إعلامياً بأحداث “مطاي”. وقررت المحكمة إعادة محاكمتهم أمام دائرة أخرى.

وتلا ممثل نيابة النقض، في بداية الجلسة، رأيه الاستشاري في القضية، وطالب بإلغاء الأحكام الصادرة من محكمة جنايات المتهمين، وإعادة القضية من جديد أمام دائرة مغايرة.
ودفع عضو هيئة الدفاع عن المتهمين الطاعنين “الحاضرين”، محمد طوسون، ببطلان حكم محكمة الجنايات، لأنه “حكم على المتهمين من دون حضور أي من المحامين، كما أن حكم أول درجة حكم على الطفل إمام محمد العدوي بالإعدام، على الرغم من أن قانون الطفل لا يجيز الحكم عليه بالإعدام، أو بالسجن المؤبد“.
وأشار إلى أن “الحكم باطل لصدوره من محكمة لا ولاية لها، لأنها تشكلت بعد انعقاد الجمعية العمومية، وشكلت لمحاكمة أشخاص بذواتهم في قضايا بذاتها أحداث العنف، وحرمت المتهم من اللجوء إلى قاضيه الطبيعي“.
يذكر أنه في 21 حزيران الماضي، قضت محكمة جنايات المنيا، بإعدام 183 شخصا بينهم، محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان، على خلفية اتهامهم بـ”اقتحام وحرق مقر شرطي بمدينة العدوة في محافظة المنيا وقتل رقيب شرطة، في سياق الاحتجاجات على فض قوات الجيش والشرطة لاعتصام مؤيدين لمرسي في ميداني رابعة العدوية (شرقي القاهرة) نهضة مصر (غرب) في 14 آب 2013، وأسفر هذا الفض عن مقتل مئات الأشخاص، بحسب حصيلة رسمية.
وعقب صدور الحكم وجهت منظمات حقوقية دولية ومحلية انتقادات له وبعضها وصفته بـ”المسيس”، غير أن السلطات المصرية أعلنت مرارا أن أحكام القضاء مستقلة و”غير مسيسة”، ولا يجوز التعليق عليها.
من جانبه، قال محمد طوسون، عضو هيئة الدفاع عن المتهمين، إن المحكمة ، نظرت طعون مقدمة من 36 شخصا، ليس من بينها مرشد الإخوان محمد بديع، وقضت بقبول الطعن وإلغاء الحكم الصادر، وإعادة محاكتهم.
و قال طوسون: “الحكم الصادر سيستفيد منه باقي المتهمين عندما يقدمون الطعون امام محكمة النقض، كون أنه صادر من ذات المحكمة وفي نفس القضية”.

 

*عقبات التبادل التجاري بالعملتين المحليتين لمصر وروسيا

طرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أثناء زيارته لمصر في اليومين الماضيين استعداد بلاده لاستخدام العملتين المحليتين للبلدين في التسويات التجارية والاقتصادية بدلًا من الدولار.
ويبلغ حجم التجارة بين البلدين، وفق تقديرات الرئيس الروسي لجريدة الأهرام المصرية،  نحو 4.5 مليارات دولار.
ولا تعد روسيا ضمن الشركاء التجاريين العشرة الأول بالنسبة لمصر، كما أنها لا تمثل قوة معتبرة في تدفق الاستثمارات الأجنبية المباشرة لمصر.
الجدير بالذكر أن روسيا والصين وتركيا اتخذت مثل هذه الخطوة بعد الأزمة المالية العالمية، وفسرت بأنها نوع من حرب العملات.
فهل بإمكان مصر أن تقبل على هذه الخطوة في إطار مصالحها الاقتصادية فقط دون الدخول فيما يعرف بحرب العملات، خاصة وأن الاقتصاد المصري يعتبر من الاقتصادات المرتبطة بالدولار؟


الخبير المالي محمد عسران، صرح بأن زيارة بوتين لمصر تأتي في إطار رغبته في تنشيط مبيعات الشركات الروسية التي تعانى من الركود، منذ فرض العقوبات الاقتصادية من قبل أميركا وأوروبا على روسيا. وتعتبر مصر فرصة للمنتجات الروسية باعتبارها سوقا كبيرا يضم تسعين مليون نسمة.
وأضاف عسران بأن  بوتين يحاول أيضًا إقامة تحالفات تجارية تتعامل بعملة أخرى غير الدولار للتأثير بالسلب على العملة الأميركية. ووفق رأي عسران فإن ذلك ليس في صالح مصر، إلا إذا قامت بتركيز تعاملاتها التجارية مع روسيا، وإن لم تفعل ذلك فستضطر إلى تدبير الدولار من جهات أخرى لسد العجز في ميزانها التجاري.

ويؤكد أن طرح بوتين هو ضرب من الخيال لأنه يعني إيجاد قناة وحيدة للتبادل التجاري لمصر وهي روسيا، بمعنى أن يقوم التجار في كلا البلدين بتفضيل المنتجات المتبادلة بينهما، على المنتجات المستوردة من أماكن أخرى.
ويبين عسران بأن مقترح بوتين شديد الشبه بالصفقات المتكافئة التي كانت تبرمها مصر إبان عصر الاتحاد السوفياتي، ولم تستفد منها بشكل كبير.

ويستعبد إقدام مصر على هذه الخطوة بسبب أن الطرف الرئيس في التعاملات التجارية والاقتصادية مع روسيا الآن هو القطاع الخاص وليس الحكومة المصرية، وما يعني القطاع الخاص التعامل بالدولار الذي يحقق مصالحه.


أما محمد نصر الحويطي (صحفي متخصص في الشأن الاقتصادي) فيرى أن مقترح استخدام العملات المحلية في تسوية المعاملات التجارية والاقتصادية بين روسيا ومصر مسألة صعبة للغاية.

وصرح الحويطي بأن طرح بوتين سيواجه العديد من العقبات. فليس من السهل أن تستغني مصر في تعاملاتها مع روسيا عن الدولار مقابل الروبل،  فروسيا تدر على مصر جزءًا كبيرًا جدًا من العملة الصعبة سواء عبر الصادرات المصرية من الفواكه والخضراوات أو ما يدفعه السائحون الروس، الذين يمثلون الجزء الأكبر من حصيلة السياحة القادمة لمصر، بسبب تراجع السياحة الأوروبية بعد ثورة 25 يناير.

ويرى أن الأمر ينطوي على دعاية سياسية وإعلامية، أكثر من أن يكون واقعًا قابلا للتحقيق. فحتى مع تخيل الوصول إلى صيغة للتعامل بالعملات المحلية للبلدين فيما بينهما بدلاً من الدولار، فهناك وسطاء أجانب وشركات تروج للسياحة المصرية، ولا سبيل لهم في الحصول على الجنيه أو الروبل كبديل عن الدولار.

ويؤكد الحويطي أن كلتا العملتين المحليتين الجنيه والروبل يعانيان ضعفاً شديداً مقابل الدولار، وهو ما يجعل الدولتين تفكران في أي طريقة لتفادي الإزعاج والمشاكل الاقتصادية الناجمة عن هذا الضعف. لكن الحقيقة هي أنه مع أول فرصة للاستقرار بأي من اقتصاد البلدين يتبعه تحسن لأي العملتين أمام الدولار ستتغير الأفكار بتغير المعطيات الاقتصادية.

 

*غياب مرسي يؤجل محاكمته في “اقتحام السجون” إلى السبت

تسبب غياب الرئيس المصري محمد مرسى، اليوم، عن حضور جلسة محاكمته في قضية “اقتحام السجون” إبان ثورة يناير/ كانون الثاني 2011، في تأجيلها إلى جلسة، السبت المقبل، حسب مصدر قضائي.
وقال المصدر إن “محكمة جنايات القاهرة برئاسة القاضي شعبان الشامي، أجلت اليوم جلسة المحاكمة في قضية اقتحام السجون بسبب تغيب مرسي، لتعذر إحضاره من محبسه بسجن برج العرب في الإسكندرية (شمالي مصر) نظرا لظروف الطقس السيئة”.
وأضاف المصدر ذاته أن “المحكمة قررت تأجيل نظر القضية إلى جلسة السبت المقبل”.
وتشهد مصر منذ يوم أمس، موجة من العواصف الترابية، من المتوقع أن تستمر حتى الجمعة المقبل؛ ما تسبب في اضطراب الأحوال الجوية.
وتنظر المحكمة قضية اقتحام السجون إبان ثورة 25 يناير/ كانون ثان عام 2011 (والتي أطاحت بنظام الرئيس الأسبق حسني مبارك)، المتهم فيها مرسي، و130 متهما من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، وأعضاء التنظيم.

 

*دفاع هزلية “رابعة” يطالب بمحاكمة “الببلاوي” بتهمة قتل المعتصمين

 

واصل عضو الدفاع عن المعتقل جهاد الحداد، فى القضية الهزلية المعروفة إعلاميا باسم “غرفة رابعة”، أمام محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة بمنطقة حلوان، اليوم الاربعاء، دفاعه حيث هاجم حكومة الانقلاب في عهد الدكتور حازم الببلاوى رئيس الوزراء السابق، كونه مسؤولا عن عمليات العنف والقتل التى شهدها ميدانى رابعة العدوية والنهضة .

 

وجه عضو الدفاع حديثه إلى رئيس المحكمة، قائلا له: أنا هجيب لحضرتك تصريح لمسؤول كبير فى الدولة يعترف فيه بقتل المعتصمين فى ميدانى رابعة العدوية ونهضة مصر”، والقاضى يرد عليه: “اتحداك“.

 

وقدم عضو الدفاع حافظة أوارق تحوى على عدد خاص لجريدة “المصرى اليوم” أجريت فيه الجريدة حوارا مع الدكتور حازم الببلاوى رئيس الحكومة السابق، وأكد أن الببلاوى اعترف فى حواره مع “المصرى اليوم”، بسقوط ألف قتيل فى أحداث فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة وذلك خلال يوم واحد فقط .

 

وانتقد عضو الدفاع، الببلاوى لقوله فى الحوار مع الجريدة، أن الاعداد التى قتلت جاءت أقل بكثير مما كنا نتوقعه .

 

وقال إنه لابد من محاكمة الببلاوى بتهمة قتل المواطنين الأبرياء فى اعتصامى رابعة العدوية ونهضة مصر، وليس جماعة الاخوان المسلمين، مؤكدا أن من يتم محاكمته حاليا هو “المقتول” وليس “القاتل“.

 

واستكمل عضو الدفاع عن الحداد، إن هذه القضية ليست جنائية وإنما سياسية، فيرد القاضى عليه بصوت عال: “هذه وجهة نظرك.. أنا مليش دعوة“.

 

وأضاف عضو الدفاع، أن جهاز المخابرات لم يتعاون مع الرئيس محمد مرسى، وهو ما دفع المستشار محمد ناجى شحاتة، رئيس محكمة جنايات القاهرة، ليرد متبجحا عضو الدفاع، قائلا:” لأنه كان يأخد المعلومات وهيهربها لبره “. 

*الحقوا «سين» فى سجون «ولاد الليل» وسفاكى الدماء

سجون العسكر تحولت إلى أماكن للقتل والتخلص من رافضى الانقلاب الدموى وانتهاك الحرمات بهدف تشويه صورة الشرفاء وإجبارهم على الاعتراف بتهم ملفقة لا علاقة لهم بها.

سين مواطن مصرى، ولأنه يرفض حكم العسكر كان لابد فى رأى الانقلابيين بالطبع من اعتقاله وتعذيبه وكهربته والتحرش به واغتصابه.
هذه هى مبادئ العسكر فى التعامل مع المصريين التى لخصها السفاح فى مقولة “انتو نور عينينا“.

الرسالة التالية من أحد أصدقاء المواطن سين يشرح فيها ما واجهه فى سجون العسكر:
المواطن سين ، سنه من سني .. عنده 21 سنة ومعاه دبلوم صنايع، هو من أشمون في المنوفية، وفي الأوضاع العظيمة اللي احنا فيها اسمه راح للأمن والداخلية راحت اقتحمت بيته 5 مرات خلال الفترة الأخيرة في محاولة لاعتقاله لكنه مكنش موجود ..
حظه الأغبر، انه كان داخل قرية طملاي وقف في كمين شرطة واتاخد من هناك ..
أغلب اللي اعتقلوا او اللي يعرفوا حد اعتقل عارفين الحفلة، العلقة اللي بياخدها المعتقل قبل العرض على النيابة؛ صاحبنا المواطن سين ناله من العلقة جانب، اطحن ضرب أو اتنفخ زي ما بيتقال..
لحد هنا، للأسف، عادي.
اللي حصل بعد كده أنه “سين” متعرضش على النيابة، اتخطف، تم احتجازه بدون عرض على النيابة ولا تهم .. ازاي تم احتجازه؟ الإجابة مؤلمة شوية..
سين” اتعلق في السقف وهو متكلبش في مكان مضلم على الاخر، “سين” اتقلع هدومه كاملة، خلوه زي يوم ما ولدته امه ونزلوا فيه ضرب، بس الضرب بالنسبة ليهم مكانش كفاية، قرروا يكسروه .. هتكوا عرضه.
لكن .. يبدو أنه كسره مكنش كفاية، الجبابرة في قسم شبين الكوم قرروا يعجزوه، فضلوا يكهربوه في مناطق تعجزه لحد ما مبقاش عنده القدرة انه يدخل دورة المياه.
لما اتعرض أخيرًا على النيابة، “سين” طلب من المحامين يثبتوا حالته، وبدورهم المحامين طلبوا عرضه على دكتور ..
الدكتور كان في منتهى الانسانية وكانت اخلاق المهنة عنده في قمتها؛ شتم “سين” بأقذع الألفاظ ورفض رفضا تاما أنه يثبت حالته.
النيابة موجهة لـ “سين” تهم تفجير وحرق سيارات في المنوفية وطالبة منه يعترف بعلاقته بأسماء ناس هو ميعرفش عنها أي حاجة، كراجل، “سين” ميقدرش يقول لحد من اهله على الي حصل ومحدش من معارفه يعرف الا واحد بيحاول ينجده وهو الي وصل لنا صوته.
سين” حاليًا متواجد في سجن الترحيلات في شبين الكوم بالمنوفية .. تم تعذيبه، وهتك عرضه، وتعجيزه واتهامه باتهامات ميعرفش عنها حاجة ممكن تدفعه قد عمره وشوية في السجن أو تلبسه في إعدام.
الحقوا سين ..
الحقوا اللي زي سين اللي منعرفش عنهم حاجة ..”.

 

الانفجارات والموجة الثورية المستمرة. . الثلاثاء 10 فبراير. . بوتين في مصر لدعم الانقلاب

بوتين يهدي السيسي كلاشنكوف

بوتين يهدي السيسي كلاشنكوف

 الانفجارات والموجة الثورية المستمرة. . الثلاثاء 10 فبراير. . بوتين في مصر لدعم الانقلاب

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

*انفجار ضخم بمعسكر الأمن المركزي غرب الإسكندرية.. والعقاب الثوري تتبنى العملية

هز انفجار ضخم معسكر الامن المركزى بمنطقة الدخيلة غرب الاسكندرية مساء الثلاثاء مما أدى لحالة من الهلع والفزع داخل المعسكر.
فيما تبنت حركة العقاب الثوري العملية، ولم يتضح حتى الآن حجم الإصابات أو الخسائر التي خلفها الانفجار في قوات أمن الانقلاب.

 

*بني سويف: 4 تظاهرات ليلية بمركز ناصر تطالب بالقصاص لدماء شهداء الزمالك

نظم أهالي مركز ناصر 4 تظاهرات ليلية ضد الإنقلاب العسكري ضمن الغضب الشعبي المتصاعد ضد مجازر الداخلية والجيش المتواصلة ضد المصريين.
وتظاهر أهالي مدينة ناصر وقري بهبشين وبني عدي واشمنت رافعين شارات رابعة وصور الشهداء والمعتقلين.
رجح المتظاهرون أن المجزرة جاءت عقابا لهم علي مشاركتهم في ثورة يناير والفعاليات الرافضة لممارسات العسكر القمعية .
طالب الأهالي بالقصاص لدماء مشجعي الزمالك الذين لقوا حتفهم علي أيدي قوات الشرطة في مجزرة الدفاع الجوي.

 

*إخلاء سبيل 18من الـ”ويت نايتس” المقبوض عليهم فى مجزرة الدفاع الجوى

أمر المستشار هشام بركات، النائب العام، إخلاء سبيل 18 من أعضاء الـ”وايت نايتس” المقبوض عليهم خلال قضية “مجزرة الدفاع الجوى” أثناء مباراة الزمالك وإنبى، بكفالة 200 جنيه، وحبس 3 آخرين 15 يومًا، وإخلاء سبيل مفتش الصحة الذى قام كتب فى تصاريح دفن المجنى عليهم اختناق بالغاز بضمان محل إقامته.

 وقال المستشار محمد سيف، رئيس نيابة شرق القاهرة، إنه تم التحقيق معهم أمس فى تهم التعدى على القوات، وقطع الطريق، والاعتداء على سيارات الشرطة، وإثارة الرعب والفزع فى نفوس المارة. وجاء القرار سابق الذكر بعد ورود تحريات الأمن الوطنى والمباحث الجنائية ومشاهدة تسجيلات كاميرات المراقبة. وأضاف رئيس النيابة أن التحقيقات التى أشرف عليها المستشار محمد عبد الشافى، المحامى العام الأول، كشفت أن المتهمين المخلى سبيلهم لم يشاركوا فى أحداث العنف.

 

 

*الإندبندنت: بوتين يهدي السيسي سلاحًا يقتل ربع مليون سنويًا

قالت صحيفة الإندبندنت البريطانية إنَّ سلاح الكلاشينكوف الذي أهداه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لنظيره المصري مسؤول عن مقتل نحو ربع مليون شخص سنويًا.

وأضافت في تقرير الثلاثاء: “هدية “إيه كي 47″ ذلك السلاح المعروف باسم كلاشينكوف ترمز لصفقة أسلحة بليونية محتملة بين روسيا ومصر.

وأشارت إلى وجود بين 75 إلى 100 مليون سلاح كلاشينكوف في العالم، والذي سمي كذلك نسبة إلى مخترعه الروسي ميخائيل كلاشينكوف.

وتابعت: “العدد يعني وجود كلاشينكوف لكل 60 شخصا على وجه الأرض.. ويتسبب هذا السلاح في مقتل 250000 شخص سنويًا”.

واستمتع الرئيس السيسي بلحظة حميمية، وفقًا لتعبير الصحيفة، بعد أن أهداه بوتين الكلاشينكوف.

ووصفت الإندبندنت الزيارة بأنها رمزية على نحو كبير حيث يحاول الزعيمان إظهار أنهما ليسا مقيدين بالغرب بشكل كامل.

اللقاء بين السيسي وبوتين كان دافئًا، على نحو استثنائي، بحسب التقرير، حيث سار الرئيس الروسي على سجادة حمراء يحيطها جنود يرتدون بزاتهم العسكرية الكاملة، قبل أن يستمتعا بمشاهدة أوبرا عايدة وبحيرة البجع داخل دار الأوبرا المصرية.

واستطردت: “ثم تناول الرئيسان ما بدا أنه عشاء رومانسي لشخصين”.

ويواجه كلا القائدين صعوبات على المستوى الداخلي، ويأملان أن تظهر الزيارة للمجتمع الدولي أن سياساتهما ليست بإملاءات خارجية.

وتقع روسيا الآن تحت طائلة عقوبات غربية جراء تدخلها في أوكرانيا، حيث تتهم كييف موسكو بتزويد الانفصاليين بأسلحة، لتمزيق البلاد.

وبلغ عدد قتلى الحرب الأهلية داخل الدولة الأوروبية الشرقية نحو 5300.

وفي ذات الأثناء يواجه السيسي مشكلات، حيث إنه بعد إسقاط الرئيس المنتخب محمد مرسي، شنت قوات السيسي حملة قمعية ضد المعارضة، بحسب الصحيفة

 

*تليجراف: حفاوة استقبال بوتين رسالة من السيسي للغرب

سلطة صحيفة “تليجراف” البريطانية الضوء على حفاوة استقبال   عبدالفتاح السيسي لنظيره الروسي فلاديمير بوتين خلال زيارة الأخير إلى القاهرة مؤخرًا، معتبرة أن كلا الطرفين يريدان من وراء هذه الزيارة إرسال رسالة للغرب مفادها أنه لديه حليف قوي، ولا يحتاج إلى الغرب.

واعتبرت الصحيفة أن الترحيب المبالغ فيه الذي تلقاه بوتين في القاهرة علامة على حرص السيسي على إظهار عدم إدانة مصر بالفضل والولاء للغرب، وكذلك تبدو زيارة بوتين رسالة محسوبة للمجتمع الدولي على أنه لا يزال لديه حلفاء أقوياء، لاسيما بعد أن وجدت روسيا نفسها معزولة عالميا في الآونة الأخيرة بسبب تدخلها العسكري في أوكرانيا.

ولفتت الصحيفة إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أهدى نظيره المصري عبدالفتاح السيسي خلال الزيارة سلاحا من طراز كلاشنكوف “Ak-47″، في حين أن الأخير كان يبتسم بفخر وهو يتسلم إحدى البنادق الأكثر شهرة في العالم، التي يُقدر بأنها تقتل نحو رُبع مليون شخص سنويا.

وأضافت الصحيفة أن السيسي أقام حفل عشاء خاص لبوتين ببرج القاهرة، حتى يتمكن الرئيس الضيف من مشاهدة مختلف معالم القاهرة، كما انتشرت الملصقات التي تحمل صورة بوتين في شوارع القاهرة، واستقبلته وسائل الإعلام المحلية التي تديرها الدولة استقبال الأبطال، حيث خصصت صحيفة “الأهرام” الرائدة صفحتين للرئيس الروسي، واصفة إياه بـ”بطل زماننا”. 

وكان الرئيس الروسي قد وصل القاهرة مساء الاثنين 9 فبراير وسط ترحيب شعبي ورسمي كبير، وتعد زيارة بوتين إلى مصر هي الأولى منذ 10 سنوات، حيث كانت آخر زيارة له في إبريل عام 2005، وتأتي الزيارة ارتباطا بالمحادثات التي جرت بين الرئيسين أثناء زيارة السيسي إلى منتجع سوتشي الروسي في أغسطس الماضي.

 

 

*HSBC أخفى حسابات لرموز مبارك والأسد بـ100 مليار دولار

 

*المقاومة الشعبية تتبنى عملية استهداف سيارتي شرطة بالبحيرة

أعلنت حركة المقاومة الشعبية بالبحيرة مسؤوليتها عن استهداف سيارتي شرطة وقطع الطريق الزراعي أمام كوبري أبو حصيرة.
يذكر أن الحركة تتبنى العديد من العمليات ضد قوات أمن الانقلاب ردا على انتهاكات العسكر بحق معارضي الانقلاب.

 

*النائب العام: تحقيقات عاجلة في تفجيرات الإسكندرية

قرر النائب العام الانقلابي هشام بركات، فتح تحقيقات عاجلة في تفجيرات استهدفت 4 مقار أمنية وتعليمية بمدينة الإسكندرية، شمالي البلاد، وأسفرت عن سقوط 6 مصابين.


وبحسب البيان الصادر، اليوم الثلاثاء، عن النيابة العامة، فقد أمر النائب العام هشام بركات بـ” فتح تحقيقات عاجلة حول التفجيرات الإرهابية التى استهدفت، اليوم الثلاثاء، مديرية أمن الإسكندرية، وقسمى شرطة الرمل والمنتزه، وإحدى الإدارات التعليمية شرقي محافظة الإسكندرية“.

وكلف النائب العام، بحسب البيان ذاته، “النيابات المختصة بالانتقال إلى موقع الانفجارات لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، ومعاينة موقع انفجار العبوات، وانتداب خبراء المفرقعات بإدارة الأدلة الجنائية لمعاينة المواقع ورفع أثار القنابل المستخدمة“.

وأوضح البيان أن “النيابة العامة تلقت إخطارات من الأجهزة الأمنية تفيد انفجار عبوة ناسفة أمام الإدارة التعليمية بطوسون شرق الإسكندرية، وانفجار قنبلة بجوار قسم شرطة الرمل أول دون إصابات، و إصابة 6 أشخاص جراء انفجار عبوة محلية الصنع بجوار سور مبنى الجوازات الملحق بقسم شرطة المنتزه أول، وتفجير محدث صوت بالقرب من مبنى مديرية الأمن“.

وفي بيان لها ، ذكرت مديرية أمن اﻹسكندرية شمالي مصر، نفت في بيان لها ما تردد حول وقوع انفجار بمحيط مديرية الأمن ، إلا أنها قالت إن “المواطنين أبلغوا “بوجود جسم مشتبه فيه بشارع فوزى معاذ بمنطقة سموحة، وتبين أنه عبارة “عن عبوة بدائية على شكل أسطوانى مثبت عليها هاتف محمول، وتم التعامل معها بواسطة مدفع مياه لإبطال مفعولها“.

وأوضحت المديرية في بيان ثان له أن المتابعة الأمنية رصدت سماع صوت أنفجار مصدره شارع سابواى المتفرع من شارع الجلاء دائرة قسم شرطة المنتزة أول، مشيرة إلى أنه تبين أن مصدر الصوت عبوة ناسفة متوسطة نتج عنها إصابة ستة مواطنين تصادف تواجدهم وتم نقلهم للمستشفيات لتلقى العلاج اللازم بالأضافة إلى حدوث تلفيات بزجاج مسجد الأسراء و المعراج و سيارتين بجوار مصدر الأنفجار“.

في السياق ذاته شهدت محافظة المنيا (وسط مصر) تفكيك قنبلة صوتية وسط مدينة المنيا مركز المحافظة.

 

*إصابة 10 أشخاص في 5 انفجارات في الإسكندرية

قالت مصادر أمنية وطبية بمصر إن عشرة أشخاص أصيبوا الثلاثاء في خمسة انفجارات بمدينة الإسكندرية الساحلية بينهم ثلاثة بمحيط أقسام للشرطة.


وأضافت المصادر إن سبعة أشخاص أصيبوا جراء انفجار عبوة ناسفة أمام قسم شرطة المنتزة أول فيما أصيب شخصان في انفجار بمحيط قسم شرطة المنتزة ثان وشخص واحد عند قسم شرطة أول الرمل.

كما وقع انفجاران بمنطقتي سموحة وسيدي بشر لكن لم يسفرا عن حدوث إصابات.

 

*المقاومة الشعبية تتبنى عملية استهداف سيارتي شرطة بالبحيرة

أعلنت حركة المقاومة الشعبية بالبحيرة مسؤوليتها عن استهداف سيارتي شرطة وقطع الطريق الزراعي أمام كوبري أبو حصيرة.
يذكر أن الحركة تتبنى العديد من العمليات ضد قوات أمن الانقلاب ردا على انتهاكات العسكر بحق معارضي الانقلاب.

 

*إغلاق 8 موانئ بالبحرين الأحمر والمتوسط في مصر بسبب سوء الأحوال الجوية

تسبب سوء الأحوال الجوية بمصر في إغلاق 5 موانئ على البحر الأحمر (شرق البلاد)، و 3 موانئ علي البحر الأبيض المتوسط ( شمال البلاد) اليوم الثلاثاء، في ظل ارتفاع الأمواج وزيادة سرعة الرياح.

 

*جنازة مهيبة لأحد ضحايا مجزرة الدفاع الجوي بكفر الشيخ

في جنازة مهيبة ، شيع أهالى قرية “الشيخ مبارك”، التابعة لمركز البرلس بمحافظة كفر الشيخ، اليوم الثلاثاء، جثمان عبد الرحمن حسن الشاذلى (23 عاما)، والذى لقي حتفه فى أحداث مباراة نادى الزمالك وإنبى اول امس ، الأحد.
من جانبها نعت رابطة “الوايت نايتس” عبد الرحمن حسن الشاذلي وجميع الضحايا ، خلال الأحداث الدامية التي شهدها محيط ملعب الدفاع الجوي قبل مباراة الزمالك وانبي، والتي أسفرت عن وفاة 40 مشجعاً وإصابة العشرات.

 

*بني سويف: 4 تظاهرات ليلية بمركز ناصر تطالب بالقصاص لدماء شهداء الزمالك

نظم أهالي مركز ناصر 4 تظاهرات ليلية ضد الإنقلاب العسكري ضمن الغضب الشعبي المتصاعد ضد مجازر الداخلية والجيش المتواصلة ضد المصريين.
وتظاهر أهالي مدينة ناصر وقري بهبشين وبني عدي واشمنت رافعين شارات رابعة وصور الشهداء والمعتقلين.
رجح المتظاهرون أن المجزرة جاءت عقابا لهم علي مشاركتهم في ثورة يناير والفعاليات الرافضة لممارسات العسكر القمعية .
طالب الأهالي بالقصاص لدماء مشجعي الزمالك الذين لقوا حتفهم علي أيدي قوات الشرطة في مجزرة الدفاع الجوي.

 

*زيارة بوتين تغلق محطات مترو.. وتويتر: مش قادرين تحموه روحوه

الزيارة الأولى للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لمصر بعد الانقلاب العسكري، صاحبتها مسيرات مهللة من أنصار السيسي بالزيارة، وبرنامج ترفيهي، جمع قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي ببوتين بعد مجزرة ستاد الدفاع الجوي، وتأمينات وصلت لإغلاق 4 من محطات المترو الحيوية بخطوط المترو المختلفة

حيث أعلنت الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق، أنه «تم إغلاق محطات سراي القبة وحمامات القبة وكوبري القبة بالخط الأول (المرج – حلوان)، اليوم الثلاثاء، بالإضافة إلى محطة مترو أرض المعارض بالخط الثالث لأعمال الصيانة الطارئة”.

ونقلت جريدة الشروق المصرية، عن مصدر مسؤول بشركة المترو أنه تم «إغلاق محطات المترو بناء على تعليمات أمنية، بالتزامن مع زيارة الرئيس الروسي للقاهرة والتى تستمر لمدة يومين”.

 

وبالأمس تم إغلاق، إغلاق محطة الأوبرا بالخط الثاني للمترو؛ حيث كان تواجد بوتين والسيسي.

 

وجاء تعليقات رواد مواقع التواصل الاجتماعي على ذلك ساخرة، ومنا ما قاله محمود محمد: «إغلاق 3 محطات مترو هما كوبري القبة وحمامات القبة وسراي القبة لزيارة بوتن لقصر القبة وعشان أركب المترو مشيت تقريبا 2 كيلو على رجلي”. 

وكتبت ملاذ الحكيم “المترو قافل محطات المترو بتاعت سرايا القبة وحمامات القبة وكوبري القبة .. علشان زيارة سي بوتين .. ماينفعش نزعج سيادته علشان نخلص مصالحنا”.

 

بينما سخر أحمد قلب الأسد من غلق المحطات لتأمين بوتين بقوله «لو مش قادرين تأمنوه كلوه، أو رجعوه بلده».

 

وعلى فيسبوك كتبت إيمان سعد: «ركبت من المترو من محطة المعادي الساعه 11 و ربع على أساس أنزل كوبري القبة..المترو موفقش في سراي و لا كوبري و لا حمامات القبة عشان الأوساخ بيأمنوا بوتين.. والشعب يولع و لا حتى ينبهوا الناس..أنا بقيت ماشية مع الناس اللي خارجين من المحطة أشتم وأحسبن».

 

بينما كتب أنا الدرويش: «محطه مترو حمامات القبة والكوبرى وسراي القبة مقفولين والمترو مبيقوفش فيهم ودة كله عشان خاطر الـ(…) وضيفه .. شوفتوا مصر ولا لسة

 

*منظمة حقوقية: أحداث “الزمالك” جريمة قتل جماعي متعمد

اتهمت منظمة حقوقية الأجهزة الأمنية المصرية بارتكاب “جريمة” قتل جماعي متعمد، شملت 22 شخصاً من جماهير نادي الزمالك، شرقي القاهرة.


ومساء أمس؛ وقعت باستاد “الدفاع الجوي”، صدامات بين قوات الأمن وجماهير نادي الزمالك، قبل انطلاق مباراة بين فريقي الأخير و”إنبي” في مسابقة الدوري العام لكرة القدم، خلفت عشرات القتلى والجرحى.

وقالت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا، في تقرير لها نشرته على موقعها الالكتروني مساء اليوم الاثنين، إن القيادة الأمنية المسؤولة عن تأمين الاستاد أثناء المباراة، والأفراد المشاركين في عملية التأمين، وكل من نفّذ أوامر هذه القيادة بإطلاق الغاز المسيل للدموع على حشود الجماهير قد ارتكبوا عمداً جريمة قتل لـ22 شخصا، كما شرعوا في قتل آخرين بذات الواقعة“.

واتهمت المنظمة أجهزة الأمن المصري بـ”إطلاق الغاز المسيل للدموع، وأمر الجنود بالاعتداء بالهراوات على حشود كثيفة من الجماهير لإجبارهم على التراجع، مع عدم وجود أي مخارج للطوارئ أو أي فرصة للهرب”، مشيرة إلى أن ذلك “يغلب معه الظن بمقتلهم نتيجة التدافع والاختناق من الغاز المسيل للدموع، مع النكول عمداً عن مساعدة المصابين ومنع كل فرصة النجاة عنهم“.

وأضافت أن تقدم الجماهير باتجاه قوات الأمن كان “غير متعمد”، معللة تكدس الجماهير بـ”تعمد أجهزة الأمن إبطاء عملية دخول الجماهير، ووضع قفص حديدي ساهم في عملية الإبطاء والتأخير“.

وتابعت: “لا يمكن أن يقع أي جهاز أمني – مهما بلغت سذاجته – في أخطاء جسيمة كهذه، دون أن يتوقع أن تتسبب في خطر محدق على أرواح الناس“.

واستعرض التقرير الذي حمل عنوان “تقرير استقصائي حول مجزرة استاد الدفاع الجوي بالقاهرة”، شهادات لمواطنين عاينوا “الجريمة” التي ارتكبتها قوات الأمن، مرفقاً معه روابط لمقاطع مرئية، بالإضافة إلى صور توضيحية لحقيقة ما جرى.

وأكد المنظمة أن محصلة الدلائل والشهادات التي تمكنت من الوقوف عليها؛ تشير إلى أن “ما حدث يُعد جريمة قتل جماعي عمداً، تنم عن استخفاف أجهزة الأمن المصرية بأرواح المواطنين أياً كانوا، حتى ولو لم يكونوا معارضين سياسيين“.

وأضافت أن هذا العدد من القتلى، بالإضافة إلى مئات القتلى الذين سقطوا في أعقاب أحداث الثالث من يوليو 2013، يدل على “إهدار السلطات المصرية للحق في الحياة، وامتهانها القتل كوسيلة مباشرة للتعامل مع الموطنين“.

 

*قوات أمن الانقلاب تحرُس صور “بوتين”.. ونشطاء التواصل الاجتماعي يسخرون

سخر رواد موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك” من انتشار أجهزة الأمن بجوار صور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين التي تم وضعها على كوبري أكتوبر.
وأكد النشطاء أن سبب انتشار الأمن بجوار صور الرئيس الروسي، خوفاً من إحراج قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي لتعرض الصور الى التمزيق من قبل الثوار  أو الشباب الغاضب بسبب مجزرة الدفاع الجوي.
ووصل الرئيس الروسي القاهرة، مساء أمس الاثنين، وسط بروبجانده إعلامية كبيره من إعلام الانقلاب.
وسخر رواد مواقع التواصل الاجتماعي من حراسة صور الرئيس بوتين فقالت “Shikoo Salah”: “هما خايفين حد يكتب عليه شتيمة وهو يشوفها ياجماعة“.
وأضافت “Samar Khalied”: “الصورة أغلي من اخواتنا اللي ماتوا، حسبي الله ونعم الوكيل“.
وتابعت “Ana Dondon”: “وقفوا يحرسوا صور ومعرفوش يحافظو علي أرواح شباب زي الفل ..منكم لله“.
وأردف “Mohamed Abdel Fadil”: “بيقولوا حراس للموكب.. طب وهو في موكب بيعدي وسط الناس دا بيفضوا البلد كلها عشانه“.
وذكر “Mhmod Ahmed Azzam”: “حارس لتأمين صورة بوتين، وخرطوش وغاز للمصرين، أه علشان كده الزند بيقول ندفع ١٠٠جنيه للتأمين“.
وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، عدة صور يظهر فيها انتشار أجهزة الأمن بجوار صور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على كوبري أكتوبر.

 

*ماذا أهدى بوتين للسيسي؟

أهدى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الثلاثاء، الرئيس المصري بعد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي هدية من نوع خاص، وهي سلاح  الـ”كلاشنكوف“.


بعد حفل عشاء فاخر أقامه السيسي لنظيره الروسي ببرج القاهرة مساء أمس الاثنين، قدم بوتين هدية تذكارية عبارة عن “سلاح روسى”، من نوع “كلاشنكوف Ak-47″، في دلالة ومغزى فسرها مراقبون بأنها تعني استمرار الدعم العسكري الروسي للسيسي في تنفيذ مزيد من عمليات القتل والقمع للمعارضة.

يشار إلى أن هذا السلاح الذي أهداه بوتين للسيسي جُرب لأول مرة فى الجيش الروسى عام 1974، كما أنه يستخدم بالغاز، وتقدر سرعة رمى الرصاصة بـ 600 طلقة على الدقيقة، وسرعة الفوهة 715 مترًا على الثانية، ومداها الفعال 450 مترًا ومنظارها حديدى.

لم تكن تلك الهدية هي الأولى للسيسي من قبل بوتين، فقد سبق وأهدى الأخير في الزيارة الأولى لها لروسيا في الأول من فبراير 2014 جاكيت “معطف” بالنجمة الحمراء، والتقطت له صور إنذاك وهو يرتدي الجاكيت خلال الزيارة.

وحينها كشف السفير المصري في موسكو آنذاك الدكتور محمد البدري، في تصريحات صحفية، عن أن الجاكيت ذي النجمة الحمراء الذي كان يرتديه السيسي خلال لقائه بالرئيس الروسي، هو الجاكيت الخاص بالفريق القومي الروسي في لعبة هوكي الجليد وهي اللعبة الشعبية الأولى هناك.

يذكر أن بوتين زار مصر على مدار يومين، أجرت خلالهما سلطات الانقلاب احتفالا فاخرا، وتعليق لافتات بالشوارع والميادين عليها صور للرئيس الروسي، فضلا عن إجراء مراسم إحتفالية له رغم ما تمر به البلاد من حالة حزن إثر مقتل نحو 40 فردًا من مشجعي نادي الزمالك في مذبحة استاد دار الدفاع الجوي، ورغم ذلك واصل “السيسي” حفله مع “بوتين” وذهبا للأوبرا لحضور عروض فنية وثقافية سويًا.