السبت , 20 أكتوبر 2018
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » الأخبار المحلية » السيسي يؤسس لدولته الافتراضية باقتصاد وهمي.. الاثنين 24 سبتمبر.. نقض الانقلاب تؤيد إعدام 20 معتقلاً بهزلية أحداث كرداسة الملفقة
السيسي يؤسس لدولته الافتراضية باقتصاد وهمي.. الاثنين 24 سبتمبر.. نقض الانقلاب تؤيد إعدام 20 معتقلاً بهزلية أحداث كرداسة الملفقة

السيسي يؤسس لدولته الافتراضية باقتصاد وهمي.. الاثنين 24 سبتمبر.. نقض الانقلاب تؤيد إعدام 20 معتقلاً بهزلية أحداث كرداسة الملفقة

هزلية كرداسة رقم قياسي في الظلم

هزلية كرداسة رقم قياسي في الظلم

السجون المصريةالسيسي يؤسس لدولته الافتراضية باقتصاد وهمي.. الاثنين 24 سبتمبر.. نقض الانقلاب تؤيد إعدام 20 معتقلاً بهزلية أحداث كرداسة الملفقة

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*غدا الثلاثاء.. الحكم على “فتيات دمياط” بعد 3 سنوات من المهزلة

تصدر محكمة جنايات الانقلاب بدمياط، غدا الثلاثاء 25 سبتمبر، حكمًا بحق فتيات دمياط”، في هزلية تظاهر تعود إلى عام 2015؛ وذلك بعد أن أجلت النطق بالحكم في جلسة 30 أغسطس الماضي مع استمرار حبسهن.
وكانت قوات أمن الانقلاب بدمياط قد اعتقلت الفتيات يوم 5 مايو 2015 من ميدان الساعة بدمياط، عقب مسيرة مناهضة للانقلاب، وتم تلفيق العديد من الاتهامات لهن، وجرى إخفاؤهن قسريًا لعدة أيام تعرضن فيها للإهانة والتهديد بالاغتصاب في معسكر قوات الأمن بدمياط.
وفي يوم 8 مايو ٢٠١٥ تم عرضهن على النيابة بدون محامين وحبسهن ١٥ يوما، ثم تم ترحيل ١٠ منهن لسجن بورسعيد و٣ بنات لقسم شرطة كفر البطيخ؛ حيث تم إخلاء سبيل ٣ بنات “قصر” بعد شهرين من الحبس، واستمر حبس البنات الأخريات، وتم تحويل القضية بعد سلسلة من تجديدات النيابة إلى محكمة الجنايات، وكانت الجلسة الأولى يوم ٢٨ ديسمبر ٢٠١٥ ، وتم تأجيل الجلسة لشهر يناير.
واستمر اعتقال الفتيات حتى يوم 27 يونيو 2016، وتم إخلاء سبيل ٨ منهن، مع استمرار حبس الطالبتين إسراء فرحات وروضة خاطر، لتغيبهما عن الجلسة لوجودهما بسجن القناطر لتأدية امتحانات الثانوية العامة، حتى تم إخلاء سبيلهما في جلسة 21 يونيو 2017، ثم اعتقالهن مرة أخرى بقرار من محكمة جنايات الانقلاب بدمياط، حيث كان بينهن 6 طالبات جامعيات، وطالبتان بالثانوية العامة، وسيدتان متزوجتان.

 

*نقض الانقلاب تؤيد إعدام 20 معتقلا بهزلية أحداث كرداسة الملفقة

أيدت محكمة النقض، اليوم الاثنين، الأحكام الصادرة بحق 135 من الوارد أسمائهم بقضية أحداث كرداسة، من محكمة الجنايات والتي تشمل الإعدام لـ20 مواطنا والسجن المؤبد ل80 آخرين في القضية الهزلية التي تعود لأغسطس من عام 2013 عقب مذبحة فض اعتصام رابعة العدوية والنهضة.
كانت محكمة جنايات القاهرة برئاسة قاضى العسكر محمد شيرين فهمي، قد أصدرت حكمها في يوليو 2017، بقضية إعادة محاكمة 156 بالقضية المعروفة إعلاميا بأحداث كرداسة”، بالسجن المؤبد لـ80 مواطن والسجن المشدد 15 عاما لـ34 آخرين، والسجن 10 سنوات لطفل، وبراءة 21 آخرين، كما قضت المحكمة بالإعدام شنقا لـ20 من الوارد أسمائهم في القضية الهزلية.
كانت نيابة الانقلاب قد لفقت للوارد أسماؤهم في القضية الهزلية اتهامات ومزاعم خلال شهر أغسطس 2013، منها التجمهر وارتكاب جرائم قتل عمد مع سبق الإصرار، واقتحام مركز شرطة كرداسة، وقتل مأمور المركز ونائبه و12 ضابطا وفرد شرطة، فى أعقاب مذبحة فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة.
أسماء المحكومين بالإعدام:
سعيد يوسف
عبد الرحمن عبد الله
أحمد محمد الشاهد
وليد سعد أبو عميرة
شحاتة مصطفى
محمد رزق أبو السعود
أشرف سيد رزق شهرته شكل
أحمد عويس حسين
عصام عبد المعطى
أحمد عبد النبى
بدر عبد النبى

قطب سيد قطب
عمر محمد السيد
عزت العطار
على السيد قناوى
عبد الله سعيد
محمد يوسف الصعيدى
أحمد عبد السلام
عرفات عبد اللطيف
مصطفى السيد
ثانيًا : المؤبد
21.
نصر إبراهيم علي الغزلاني
22.
جمال محمد إمبابي إسماعيل وشهرته (خالد إمبابي)
23.
صلاح فتحي حسن علي وشهرته (صلاح النحاس)
24.
أشرف سعد السيد طنطاوي ناصر وشهرته (أشرف فتحي ناصر)
25.
أحمد سالم طه السنديوني
26.
حسين يحيى علي سيف الدين
27.
معتز إمام محمد علي أبوالدهب وشهرته (معتز إينو)
28.
طارق إمام عبدالمقصود الطويل
29.
أحمد حسين صالح عمار
30.
أحمد شحات عبدالعال علي الجندي
31.
يوسف عبدالرحمن حسن الجندي
32.
هشام محمد أحمد أبو دنيا
33.
أحمد مصطفى محمد علي الغزلاني وشهرته (أحمد رشيدة)
34.
إسلام عبدالباسط الإبياري
35.
ناصر زيدان عبد الوهاب مسعود
36.
شريف احمد محمود بيومي
37.
محمد ابراهيم عبدالله امبابي وشهرته (محمد الزعيم)
38.
علي عبدالمنجي علي الصابر وشهرته (علي كبده)
39.
فرحات محمد فرحات صالح
40.
سعيد محمود احمد الزناري
41.
محمود عبدالنبي عبدالفتاح إبراهيم زرزور
42.
رائد احمد زيدان حسن السبع
43.
سامح محمد ابراهيم عبدالرحمن وشهرته (سامح شيحة)
44.
محمد ابراهيم علي الغزلاني
45.
علاء رجب عبدالرحمن بهلول وشهرته (علاء بهلول)
46.
محمد سعيد فرج سعد وشهرته (محمد القفاص)
47.
محمد علي بسيوني فرج
48.
سامية حبيب محمد شنن
49.
سامي مهنا محمد ابراهيم بدوية
50.
محمد فتحي أحمد إبراهيم الطنطاوي
51.
احمد عبدالفتاح عبداللطيف سطوحي وشهرته (الدوماني)
52.
السيد عبدالسلام احمد عبدالمعطي
53.
محمد حسين علي حسين وشهرته (محمد أبو حوية)
54.
محمد رجب جابر ابو كساب وشهرته (نانا)
55.
رضا صلاح مصطفى أحمد وشهرته (رضا الصعيدي)
56.
ممدوح صلاح مصطفى وشهرته (ممدوح الصعيدي)
57.
حمدي احمد محمد مبروك وشهرته (حمدي موسى)
58.
نافع علام محمد محمد بدوي
59.
عمرو احمد يوسف عبدالحي
60.
أحمد محمود صالح الإمبابي وشهرته (أحمد شنكل)
61.
ياسر عبدالمؤمن معوض إمبابي
62.
احمد مصطفي شحاتة حواش
63.
مصطفي السيد سلامة غريب
64.
محمد سعيد السيد حيدر
65.
محمود احمد عبدالمجيد الصوابي
66.
مصطفي عبد الرحمن خليفة الشيخ
67.
احمد محمد عبدالحميد محمد الفقي وشهرته (احمد لبنة)
68.
اسامة نجاح فهمي رفاعي وشهرته (اسامة تربو)
69.
غريب سعد سويفي محمد
70.
ابراهيم محمود جمعة ابراهيم وشهرته (اسامة كنافة)
71.
سعيد جعفر تمام مرسي حسنين
72.
محمد ثابت عبدالسلام حسن
73.
حسام عبدالوهاب محمد عبدالوهاب وشهرته (حسام السلماوي)
74.
خالد صلاح محمد علي
75.
عاصم جمال عبدالعزيز عبدالهادي
76.
فريد مغاوري حسن إسماعيل
77.
محمود محمد عبدالمجيد السيد أبوحجازة وشهرته (محمود أبو زويكة)
78.
احمد محمد محمد حسين وشهرته (احمد السعيد)
79.
كامل سلامة عبدالحميد الشلقاني
80.
عمرو يوسف مبروك عبدالصمد
81.
بلال محمد سعيد مكاوي
82.
محمود محمد محجوب عبدالحليم وشهرته (محمود كالون)
83.
مصطفي حامد عبدالفتاح إبراهيم وشهرته (مصطفى زرزور)
84.
زيدان كمال زيدان احمد الصعيدي
85.
سيد جمال سيد عبدالغني وشهرته (سيد حوارات)
86.
حسام جمال محمود عبدالهادي زقزوق
87.
صابر زكريا يوسف محمد
88.
مصطفي السيد شعبان الديب
89.
عماد علي رجب شريعي
90.
عمر حمدي محمد احمد
91.
مصطفي فرج علي احمد
92.
علاء مصطفي شعبان الشرقاوي
93.
خالد محمد عبدالحميد عوض
94.
محمد سعد محمود عبدالوهاب
95.
احمد عصام يوسف محمد
96.
احمد حسن محمد علي عسكر
97.
احمد السيد عبدالمقصود
98.
خالد عبدالناصر محمود عمران
99.
احمد محمد عبدالسلام محمد سرحان
100.
مجدي محمد احمد ابو سنة
…………………………………………………………………………………………………………….
ثالثًا : 15 سنة
101.
على حسن عامر أبو طالب
102.
كمال عبد المجيد محمود محمد الأجلى
103.
إيهاب مممدوح الطويل وشهرته (إيهاب محمود الطويل)
104.
احمد ابو السعود عمرو ابو العلا
105.
احمد رجب رجب المحلاوى
106.
احمد فاروق محمد عثمان عمار
107.
صالح منصور عبد المعز أبو صالح
108.
صلاح عبد الصمد عبدالسلام بيو
109.
محمود يحيى عمر عبدالشافي
110.
على محمود على محمد حجازى
111.
عمرو محمود جمعة إبراهيم وشهرته (عمرو كنافة)
112.
عمر محمد فوزى حجازى وشهرته (عمر مشاكل)
113.
أحمد سعدنى خلف عبود
114.
محمد عبدالنبى إمام عبداللطيف حجازى
115.
محمد السيد حسين حسنين الغول
116.
حنفى محمود أحمد أبو سنة وشهرته (سعد الشاويش)
117.
محمد فاروق محمد عثمان عمار
118.
محمد فايز أبو سريع الشيمى
119.
محمد مبروك عبد العاطى مبروك
120.
فاروق ماهر فاروق شحاته
121.
مهدى محمد مهدى عوض
122.
محمود كمال محمود شحاته
123.
ربيع عبدالباقى على منصور
124.
على محمد على على عبدالعال
125.
معوض محمد معوض بيومى
126.
محمد كمال يوسف إبراهيم الشاهد
127.
منصور محمد حسين جبيلى
128.
عبدالناصر السيد عبده
129.
محمد عمر محمد عطا الله
130.
عادل إبراهيم محمد إبراهيم
131.
إبراهيم محمد عبده أحمد
132.
عزت محمد أبو رواش
133.
نجاح فتحى حسن على النحاس
ثانيًا : المؤبد
21.
نصر إبراهيم علي الغزلاني
22.
جمال محمد إمبابي إسماعيل وشهرته (خالد إمبابي)
23.
صلاح فتحي حسن علي وشهرته (صلاح النحاس)
24.
أشرف سعد السيد طنطاوي ناصر وشهرته (أشرف فتحي ناصر)
25.
أحمد سالم طه السنديوني
26.
حسين يحيى علي سيف الدين
27.
معتز إمام محمد علي أبوالدهب وشهرته (معتز إينو)
28.
طارق إمام عبدالمقصود الطويل
29.
أحمد حسين صالح عمار
30.
أحمد شحات عبدالعال علي الجندي
31.
يوسف عبدالرحمن حسن الجندي
32.
هشام محمد أحمد أبو دنيا
33.
أحمد مصطفى محمد علي الغزلاني وشهرته (أحمد رشيدة)
34.
إسلام عبدالباسط الإبياري
35.
ناصر زيدان عبد الوهاب مسعود
36.
شريف احمد محمود بيومي
37.
محمد ابراهيم عبدالله امبابي وشهرته (محمد الزعيم)
38.
علي عبدالمنجي علي الصابر وشهرته (علي كبده)
39.
فرحات محمد فرحات صالح
40.
سعيد محمود احمد الزناري
41.
محمود عبدالنبي عبدالفتاح إبراهيم زرزور
42.
رائد احمد زيدان حسن السبع
43.
سامح محمد ابراهيم عبدالرحمن وشهرته (سامح شيحة)
44.
محمد ابراهيم علي الغزلاني
45.
علاء رجب عبدالرحمن بهلول وشهرته (علاء بهلول)
46.
محمد سعيد فرج سعد وشهرته (محمد القفاص)
47.
محمد علي بسيوني فرج
48.
سامية حبيب محمد شنن
49.
سامي مهنا محمد ابراهيم بدوية
50.
محمد فتحي أحمد إبراهيم الطنطاوي
51.
احمد عبدالفتاح عبداللطيف سطوحي وشهرته (الدوماني)
52.
السيد عبدالسلام احمد عبدالمعطي
53.
محمد حسين علي حسين وشهرته (محمد أبو حوية)
54.
محمد رجب جابر ابو كساب وشهرته (نانا)
55.
رضا صلاح مصطفى أحمد وشهرته (رضا الصعيدي)
56.
ممدوح صلاح مصطفى وشهرته (ممدوح الصعيدي)
57.
حمدي احمد محمد مبروك وشهرته (حمدي موسى)
58.
نافع علام محمد محمد بدوي
59.
عمرو احمد يوسف عبدالحي
60.
أحمد محمود صالح الإمبابي وشهرته (أحمد شنكل)
61.
ياسر عبدالمؤمن معوض إمبابي
62.
احمد مصطفي شحاتة حواش
63.
مصطفي السيد سلامة غريب
64.
محمد سعيد السيد حيدر
65.
محمود احمد عبدالمجيد الصوابي
66.
مصطفي عبد الرحمن خليفة الشيخ
67.
احمد محمد عبدالحميد محمد الفقي وشهرته (احمد لبنة)
68.
اسامة نجاح فهمي رفاعي وشهرته (اسامة تربو)
69.
غريب سعد سويفي محمد
70.
ابراهيم محمود جمعة ابراهيم وشهرته (اسامة كنافة)
71.
سعيد جعفر تمام مرسي حسنين
72.
محمد ثابت عبدالسلام حسن
73.
حسام عبدالوهاب محمد عبدالوهاب وشهرته (حسام السلماوي)
74.
خالد صلاح محمد علي
75.
عاصم جمال عبدالعزيز عبدالهادي
76.
فريد مغاوري حسن إسماعيل
77.
محمود محمد عبدالمجيد السيد أبوحجازة وشهرته (محمود أبو زويكة)
78.
احمد محمد محمد حسين وشهرته (احمد السعيد)
79.
كامل سلامة عبدالحميد الشلقاني
80.
عمرو يوسف مبروك عبدالصمد
81.
بلال محمد سعيد مكاوي
82.
محمود محمد محجوب عبدالحليم وشهرته (محمود كالون)
83.
مصطفي حامد عبدالفتاح إبراهيم وشهرته (مصطفى زرزور)
84.
زيدان كمال زيدان احمد الصعيدي
85.
سيد جمال سيد عبدالغني وشهرته (سيد حوارات)
86.
حسام جمال محمود عبدالهادي زقزوق
87.
صابر زكريا يوسف محمد
88.
مصطفي السيد شعبان الديب
89.
عماد علي رجب شريعي
90.
عمر حمدي محمد احمد
91.
مصطفي فرج علي احمد
92.
علاء مصطفي شعبان الشرقاوي
93.
خالد محمد عبدالحميد عوض
94.
محمد سعد محمود عبدالوهاب
95.
احمد عصام يوسف محمد
96.
احمد حسن محمد علي عسكر
97.
احمد السيد عبدالمقصود
98.
خالد عبدالناصر محمود عمران
99.
احمد محمد عبدالسلام محمد سرحان
100.
مجدي محمد احمد ابو سنة
…………………………………………………………………………………………………………….
ثالثًا : 15 سنة
101.
على حسن عامر أبو طالب
102.
كمال عبد المجيد محمود محمد الأجلى
103.
إيهاب مممدوح الطويل وشهرته (إيهاب محمود الطويل)
104.
احمد ابو السعود عمرو ابو العلا
105.
احمد رجب رجب المحلاوى
106.
احمد فاروق محمد عثمان عمار
107.
صالح منصور عبد المعز أبو صالح
108.
صلاح عبد الصمد عبدالسلام بيو
109.
محمود يحيى عمر عبدالشافي
110.
على محمود على محمد حجازى
111.
عمرو محمود جمعة إبراهيم وشهرته (عمرو كنافة)
112.
عمر محمد فوزى حجازى وشهرته (عمر مشاكل)
113.
أحمد سعدنى خلف عبود
114.
محمد عبدالنبى إمام عبداللطيف حجازى
115.
محمد السيد حسين حسنين الغول
116.
حنفى محمود أحمد أبو سنة وشهرته (سعد الشاويش)
117.
محمد فاروق محمد عثمان عمار
118.
محمد فايز أبو سريع الشيمى
119.
محمد مبروك عبد العاطى مبروك
120.
فاروق ماهر فاروق شحاته
121.
مهدى محمد مهدى عوض
122.
محمود كمال محمود شحاته
123.
ربيع عبدالباقى على منصور
124.
على محمد على على عبدالعال
125.
معوض محمد معوض بيومى
126.
محمد كمال يوسف إبراهيم الشاهد
127.
منصور محمد حسين جبيلى
128.
عبدالناصر السيد عبده
129.
محمد عمر محمد عطا الله
130.
عادل إبراهيم محمد إبراهيم
131.
إبراهيم محمد عبده أحمد
132.
عزت محمد أبو رواش
133.
نجاح فتحى حسن على النحاس
134.
أحمد محمد أحمد أبو سنة
رابعًا : 10 سنوات
135.
علي محمد فرحات محمد صالح

 

*تأجيل محاكمة الدكتور “بشر” عسكريًّا في هزلية “حسم

أجَّلت المحكمة العسكرية، اليوم الإثنين 24 سبتمبر 2018، محاكمة 304 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، وعلى رأسهم وزير التنمية المحلية الأسبق وعضو مكتب الإرشاد، الدكتور محمد علي بشر، وقيادات أخرى بجماعة الإخوان المسلمين، في القضية المعروفة إعلاميا باسم “حركة حسم”، إلى جلسة 1 أكتوبر المقبل، لاستكمال سماع شهود الإثبات في القضية.
وواصلت المحكمة خلال جلساتها، منع حضور أيّ من الصحفيين أو وسائل الإعلام، لتغطية وقائعها، واقتصر الحضور فقط على أعضاء هيئة الدفاع. وادعت تحقيقات النيابة العسكرية “قيام حركة “حسم” بارتكاب 17 واقعة، حيث استهدفت قتل ضباط جيش وشرطة ورجال دين وقضاة وأعضاء نيابة عامة”.
كما ادعت أن “مسئول غرفة العمليات المركزية للحركة، ويدعى أحمد محمد عبد الحفيظ، هارب إلى تركيا، ويعاونه عدد من أفراد جماعة الإخوان، من بينهم الدكتور علي بطيخ، والدكتور مجدي شلش، ومحمد أحمد عبد الهادي”.

 

*تأجيل إعادة المحاكمة بهزلية مدينة نصر و5 سنوات لمعتقل بأحداث البساتين

أجلت محكمة جنايات القاهرة ، والمنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة قاضي العسكر حسين قنديل جلسات إعادة محاكمة 8 مواطنين في القضية الهزلية المعروفة إعلاميا بـ”أحداث قسم مدينة نصر”، لجلسة 29 سبتمبر.
كانت محكمة النقض، قد قررت إعادة محاكمة 30 مواطنا بعد قبول الطعن المقدم منهم على الحكم الصادر ضدهم في القضية الهزلية التي تعود إلى 28 ديسمبر 2013، بعدما لفقت لهم اتهامات تزعم الاشتراك في تجمهر موْلف من أكثر من 5 أشخاص من شأنه أن يجعل السلم العام في خطر، والتعدي على الممتلكات العامة والخاصة، فيم تم استبعاد 22 مواطنا من إعادة المحاكمة لحصولهم على عفو رئاسي على فترات سابقة.
وقضت المحكمة ذاتها بالسجن 5 سنوات لمعتقل في إعادة محاكمته في القضية المعروفة إعلاميًا بأحداث البساتين بزعم الانضمام إلى جماعة أسست علي خلاف أحكام القانون والتظاهر بدون تصريح والتعدي علي الممتلكات العامة والخاصة وتكدير السلم العام.

 

*تأجيل هزلية النائب العام المساعد لأول أكتوبر

أجلت محكمة شمال القاهرة العسكرية اليوم الإثنين، جلسات القضية الهزلية رقم ٦٤ لسنة ٢٠١٧ جنايات شمال القاهرة العسكرية، والمعروفة إعلاميًا بمحاولة اغتيال زكريا عبد العزيز، النائب العام المساعد للانقلاب، لـ 1 أكتوبر لسماع الشهود.

وتضم القضية الهزلية 304 من مناهضي الانقلاب العسكري، معتقل منهم 144 بينهم الدكتور محمد علي بشر وزير التنمية المحلية بحكومة الدكتور هشام قنديل، تعرضوا لعدة شهور من الإخفاء القسرى، ارتكبت ضدهم فيها صنوف من الجرائم والانتهاكات التي لا تسقط بالتقادم لانتزاع اعترافات منهم على اتهامات لا صلة لهم بها تحت وطأة التعذيب المنهج.

 

*خطوات قانونية لإنقاذ حياة المعتقلين المرضى من الموت داخل السجون

مع تصاعد جرائم القتل خارج إطار القانون نتيجة للإهمال الطبي المتعمد الذي يمارس بحق معتقلي الرأي داخل سجون الانقلاب يحاول عدد من الحقوقيين نشر ثقافة التوعية بالحقوق التي يجب أن يحصل عليها أي محتجز داخل السجون التي تفتقر لأدنى معايير سلامة وصحة الإنسان دون النظر لانتمائه السياسي.

المسجون المريض له حقوقه في قانون الإجراءات الجنائية وقانون تنظيم السجون وكافة المواثيق والمعاهدات الدولية والمبادي الدنيا في معاملة السجناء ، لا فرق بين مسجون وآخر بسبب انتماء سياسي أو عرقيا ديني أو طائفي حتى لو كان جاسوساً ضد بلده ، فله هذه الحقوق التي كفلها القانون”.

وإغفال إعطاء سجين كامل حقوقه التي قررها القانون بسبب انتمائه السياسي ، يؤكد أن هذا السجين لن يأخذ حقوقه التي أقرها القانون حال نظر موضوع القضية .

ومجموعة من الإجراءات التي يجب أن يقوم بها ذوى المعتقل المريض لإنقاذه من الموت داخل السجن وتتلخص في الخطوات التالية:

١_ تقديم شكوى لمأمور السجن ومصلحة السجون والنائب العام بحالة السجين الصحية ، وما يحتاجه من علاج أو تدخل جراحي أو إفراج صحي مؤقت وتقدم الشكاوى مرتين ، مره مكتوبة ومره بتلغراف.

٢_ يتم رفع دعوى قضائية بمجلس الدولة لتمكين المعتقل من إدخال العلاج أو الأجهزة العلاجية أو عمل جراحة أو الإفراج الصحي.
٣_ في ذات الوقت يتم متابعة الطلب المقدم للنائب العام حتى التصرف في البلاغ.

٤_ إذا كانت القضية المحبوس علي ذمتها المعتقل قيد التحقيق أو منظورة أمام القضاء ، فيجب عرض الأمر على النيابة أو المحكمة حسب الأحوال.

 

*إرضاء ترامب وإلغاء خطوط التطبيع الحمراء.. أهداف ثاني لقاء علني بين السيسي ونتن ياهو

هل تعمد السيسي لقاء رئيس الوزراء الصهيوني في الذكري الـ 40 لتوقيع اتفاقية كامب ديفيد التي دشنت التطبيع المصري الصهيوني؟ وهل حرصه على تكرار اللقاء مع نتنياهو علنا – للمرة الثانية –وراءه رسالة ما للأمريكان بأنه ينفذ أحد أبرز المطالب الامريكية من مصر (التطبيع مع العدو)، بعدما قدم أكثر من المطلوب فيما يخص تلبية المصالح الامريكية في المنطقة؟ أم أن هناك رسائل أخري للداخل المصري ولحركات المقاومة الفلسطينية؟

المؤكد أن السيسي يحرص على لقاء نتنياهو في نيويورك (الاربعاء المقبل) لتجديد الولاء والطاعة له ولترامب، وللتباحث حول حصار أهلنا في غزة، وإرسال رسائل للداخل المصري أن الخطوط الحمراء التي كان يضعها مبارك علي التطبيع الرسمي مع قادة الاحتلال (بهدف الحصول على مقابل من أمريكا)، اصبحت ملغاة.

كما أن اللقاءات العلنية بين السيسي وقادة الاحتلال في وقت يشدد فيه الاحتلال من خطوات حصار المقاومة في غزة، ويقوم بتهويد القدس بالكامل، هي رسائل للمقاومة الفلسطينية أن الاحتلال الصهيوني “صديق” لا “عدو”، وعليهم ان يتعاملوا مع الامور بهذه الكيفية مستقبلا.

وحال إتمام اللقاء سيكون هذا هو اللقاء الثاني العلني بين السيسي ونتنياهو، منذ اغتصاب السيسي حكم مصر عقب انقلاب 3 يوليه 2013، اذ سبق أن التقي السيسي نتنياهو في سبتمبر 2017، في نيويورك، وأظهرت لغة جسده وضحكاته العريضة أن هذا ليس اول لقاء وانه سبقه عشرات اللقاءات السرية.

ياسر رزق” رئيس مجلس ادارة اخبار اليوم والكاتب المقرب من السيسي كشف في مقاله الاخير من نيويورك أن لقاء هذا العام “ليس مفاجئاً، فقد جرى الترتيب له قبل وصول السيسي، خلافا للقاء العام الماضي الذى تم ترتيبه على عجل”، ما يعني أن “التطبيع الرسمي” مستهدف بدقة من وراء عقد اللقاء، واللقاء ليس لسبب عاجل.

ونسي “رزق” أنه كتب عن اللقاء الاول مقالا بصحيفة “اخبار اليوم” اعترف فيه أن اللقاء لم يكن عاجلا كما قال في مقاله الاخير إذ كتب يقول حينئذ: “كان اللقاء مرتبا منذ أيام، وأعلن موعده بيان صدر عن البيت الأبيض”، ما يعني ان اللقاءين (السابق والقادم) مرتبان بدقه لأهداف ونوايا سيساويه، فما هي؟

أهداف السيسي من لقاء نتنياهو

يمكن الحديث هنا عن عدة توقعات تتعلق بأهداف السيسي من لقاء نتنياهو مرتين علنا حتى الان على النحو التالي:

1- يحرص السيسي علي إظهار أن اللقاءات العلنية مع نتنياهو تمت بصورة عفوية ولأسباب تتعلق بالسلام، وأنه يلتقي الطرف الصهيوني بغرض خدمة الفلسطينيين وعملية السلام، ربما لهذا لم تعلن الرئاسة المصرية عن لقاء سيجمع السيسي ونتنياهو في نيويورك، وتركت الامر لياسر رزق (نقلا عن عباس كامل غالبا)، ولم تعلن ايضا عن اللقاء الاول وتركت الامر لإدارة ترامب، ليبدو الامر كأن هناك حدث هام سيناقش.

2- يحرص السيسي منذ اغتصابه السلطة على التقرب من الصهاينة وخدمة مصالحهم بصورة ترضي الامريكان كي يضمن استمرار حمايتهم له ومن ثم ضمان شرعية” ما لنظامه، لإرضاء ترامب والغاء خطوط التطبيع الحمراء مع الكيان الصهيوني، حتى وصل الامر للتنسيق الامني والاستخباري والسماح للصهاينة بالعربدة بطائراتهم فوق سيناء وضرب أهداف مدنية.

3- لقاءات السيسي العلنية مع نتنياهو تستهدف ارسال رسائل للداخل المصري والعربي معا، أنه لا خطوط حمراء على التطبيع ولا شروط للتطبيع مقابل استعادة الارض المحتلة، ما يعد تحولا غير عادي في التعامل مع العدو في الذكري الـ 40 لكامب ديفيد، ينقل العلاقات إلى مستويات متقدمة.

4- هناك رسائل يوجهها السيسي ونظامه للمقاومة الفلسطينية من وراء هذه اللقاءات مفادها أن اسرائيل لم تعد “عدو” وأن عليهم ابرام اتفاقات مع الاحتلال والقبول بشروطه وإلا فالبديل هو الحصار والعقوبات على غزة، ومباركة العدوان الصهيوني المستمر على غزة.

5- يحرص السيسي على حضور اجتماعات الامم المتحدة سنويا رغم عدم اهميتها، ويطير لنيويورك سنويا ليعطي العالم دروسا فيما فشل هو فيه، وليوحي لشعبه بأن الرؤساء الذين يجتمع بهم يباركون جرائمه، بحيث يواصل ارتكابها بهمة أكبر بعد عودته، وفي كل هذه اللقاءات يحرص على لقاء نتنياهو والمنظمات اليهودية ليضمن رضاء امريكا عنه.

6- ولأنه يدرك ضرورة الدور الامريكي والصهيوني في الرضاء عن الرئيس المصري، كما قال مصطفي الفقي سابقا، حرص السيسي علي لقاء نتنياهو وقمع حماس، وتنفيذ دوره في “صفقة القرن” التي تستهدف اهالة التراب على القضية الفلسطينية، لضمان “ثمن” يقدمه مسبقا للرئيس الأمريكي دونالد ترامب مقابل أن يسعي السيسي للحصول على الضوء الأخضر لتعديل الدستور والبقاء رئيسا مدي الحياة.

لقاءات سرية مع نتنياهو

وكانت وكالة رويترز قد نقلت عن القناة العاشرة الإسرائيلية الشهر الماضي، أن بنيامين نتنياهو عقد قمة سرية مع السيسي، بمصر في شهر مايو 2018؛ لمناقشة وقف طويل الأمد لإطلاق النار في قطاع غزة، ونقلت عن مسؤولين أميركيين كبار -لم تذكر أسماءهم-أن الاجتماع عُقد يوم 22 مايو 2018.

وأفاد تقرير التلفزيون الإسرائيلي بأن السيسي ونتنياهو بحثا تخفيف الحصار الإسرائيلي-المصري على غزة، وإصلاح البنية التحتية في القطاع، وشروط وقف إطلاق النار.

وفي 9 مارس 2015، قال الموقع الإخباري الصهيوني (واللاه) إن عبد الفتاح السيسي أصبح أكثر الشخصيات شعبية في إسرائيل، بسبب موقفه خلال الحرب في غزة 2014، وتعزيزه موقف تل أبيب ضد حماس، ومحاربته الاخوان في مصر، وان المحادثات بينهما عبر الهاتف لا تنقع.

وفي سلسلة تحقيقات نشرها معلقه السياسي أمير تيفون، نوه موقع “وللا” إلى أن التعاون الأمني والتنسيق السياسي بين إسرائيل ومصر في عهد السيسي وصل حدودا غير مسبوقة، و”تعددت مستويات الاتصال بين الجانبين”، وأشار لقول وزير إسرائيلي إن نتنياهو نجح في “إقامة علاقات شخصية حميمة ودافئة جدا مع السيسي”.

ونقل “تيفون” عن دبلوماسيين صهاينة قولهم إن “كلاً من السيسي ونتنياهو أجريا اتصالات هاتفية كثيرة بينهما، كمؤشر على قوة العلاقة بين الشخصين وحميمتها”.

وحول آلية إجراء المحادثات بين نتنياهو، قال “تيفون” إن السيسي كان يتحدث خلال الاتصالات بالعربية في حين يتحدث نتنياهو بالإنجليزية، في الوقت الذي يقوم فيه مترجم بترجمة أقواله للسيسي مباشرة أثناء الاتصال.

وأوضح “تيفون” أن زلة لسان السيسي خلال مقابلته مع تلفزيون “فرانس 24عام 2015، كشفت عن تعود الاثنين على إجراء الاتصالات بينهما، حيث قال السيسي خلال المقابلة: “كلما أتحدث مع رئيس الوزراء نتنياهو أشدد على ضرورة منح أمل للفلسطينيين”.

بعد ذلك بأسبوع واحد، وفي حوار مع صحيفة “واشنطن بوست” 12 مارس 2015، كشف “السيسي” عن إنه يتحدث كثيرا مع رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو، قائلا ردا على سؤال: (هل تتحدث إلى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو كثيرا؟)، أهاتف نتنياهو كثيرا”.

وعقب الكشف عن الاتصالات الهاتفية “الكثيرة” بين السيسي ونتنياهو، كشف صحيفة “هآرتس” في فبراير 2016، اللقاء السري الاول بين عبد الفتاح السيسي، وبنيامين نتنياهو، في قمة رباعية سرية عقدت بين السيسي ونتنياهو وملك الاردن وجون كيري في مدينة العقبة الأردنية فبراير 2016، لبحث مستقبل مفاوضات نهائية لتصفية القضية الفلسطينية.

وعادت صحيفة “هآرتس” لتفضح السيسي وتكشف استضافته الصهيوني نتنياهو في قصر الاتحادية، عبر المحلل السياسي للصحيفة الاسرائيلية “يوسي فرتر” الذي كشف في 12 يونيو 2017، أن اللقاء السري الثاني تم في شهر أبريل ‏2016‏، وحضره الثلاثي: بين عبد الفتاح السيسي، وبنيامين نتنياهو، وزعيم المعارضة الاسرائيلية “هتسوج” بقصر الرئاسة المصري (الاتحادية).

وفي مايو 2016 قالت صحيفة جيروزاليم بوست إن كلا من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وزعيم المعارضة إسحاق هرتسوغ (اللذان قد يشكلان حكومة وحدة) يخططان لزيارة مصر للقاء الرئيس السيسي، بهدف تصفية القضية الفلسطينية، وكأن الصحيفة كانت تسرب خبر اللقاء السري الاول في قصر الاتحادية.

ويفسر هذا اللقاء ما قاله السيسي في مايو 2016 ومثل مفاجأة للمصريين حول رغبة الإسرائيليين في السلام، وزعمه ان “هناك فرصة سانحة لتحويل العلاقات الأمنية مع مصر والسعودية لعلاقات سلام كاملة”، وظهر كمن يمهد للتطبيع بين إسرائيل والسعودية بعدما أعلنت التزامها بكامب ديفيد عقب استعادة جزيرتي تيران وصنافير”!.

فعقب خطاب السيسي قال “بن كاسبيت” المحلل السياسي لصحيفة “معاريف” أن دعوة السيسي الإسرائيليين للسلام، ليست سوى “خطة تمت بالاتفاق بين السيسي ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وزعيم المعارضة إسحاق هرتسوج، وقال محللون إسرائيليون أن خطاب السيسي عن السلام لم يأتِ من فراغ، إنما جاء بالتنسيق مع القيادة الإسرائيلية من أجل إنجاز حكومة وحدة في إسرائيل.

وقالت صحف تل ابيب تعليقا على ذلك: “عبد الفتاح السيسي هو حبيب القلب الحالي للإسرائيليين”، وتحدثت عن “تجنيد السيسي لمهمة الإعداد والوساطةوأن نتيناهو “بيبي” جند السيسي، الذي تربطه برئيس الوزراء منظومة علاقات فريدة من نوعها” “بن كاسبيت”.

وأشار ” بن كابسيت” إلى أنه تجري من خلف الكواليس أمورا مثيرة للغاية، مشيرا إلى محاولة السعودية والإمارات العربية ومصر والأردن والمحور السني إيجاد نوع من الصفقة الشاملة تشمل استئناف المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين، وصيغة للهدنة بين إسرائيل وحماس وتهدئة الوضع”.

وقالوا إن ردود الفعل السريعة “المتطابقة” للسياسيين الاسرائيليين على تصريحات السيسي “تزيد من الشكوك أن هناك تنسيقا مسبقا بينهما”.

وجاءت وزير سامح شكري 10 يوليه 2017 إلى الدولة الصهيونية في أول زيارة يقوم بها وزير مصري لتل ابيب منذ 9 أعوام (2007)، لتعيد طرح التساؤلات حول كونها تمهيدا لزيارة قريبة لنتنياهو الى القاهرة للقاء السيسي، ولكنه كانت استكمالا لمباحثات نتنياهو مع السيسي في قصر الاتحادية.

فقبل زيارة شكري، جرت عدة تطورات في توقيت متقارب: أولها، طرح السيسي رؤية في خطابه 17 مايو 2016 تقوم علي سلام “أكثر دفئا” بين مصر وإسرائيل، مقابل إقامة وطن للفلسطينيين، وقبول إسرائيل المبادرة العربية للسلام.

والان بعد ظهور حقيقة صفقة القرن التي يشرف عليها ترامب وتتلخص في طبخ القضية الفلسطينية سريعا وتصفيتها باي حل بدعاوي تقوية التحالف العربي الصهيوني ضد إيران، بينما الهدف هو تطبيع العلاقات بين دول الخليج وتل ابيب، تتكشف حقيقية تصريحات السيسي وفتحه القصر الرئاسي للصهيوني نتنياهو ليدنسه لأول مرة.

وكان اللقاء العلني الوحيد الذي أعقب هذان اللقاءان السريان، قد جري في أمريكا سبتمبر 2017، واستغرب الصحفيين الحميمية الواضحة بين السيسي ونتنياهو وأركان حكمه، مشيرين لأن ضحك السيسي بملء شدقيه في هذا اللقاء علامة علي أن هناك علاقات حميمية بين الطرفين ومعرفة سابقة.

وقد كشفت القناة العاشرة الإسرائيلية، وموقع اكسيوس axios الأمريكي عن اللقاء السري الثالث بين السيسي ونتنياهو في القاهرة يوم 22 مايو الماضي 2018 (ثان زيارة سرية لرئيس الوزراء الصهيوني لمصر في عهد الانقلاب).

وقالت القناة الإسرائيلية العاشرة 14 أغسطس الجاري 2018، أن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو عقد اجتماعا سريا مع عبد الفتاح السيسي في القاهرة يوم 22 مايو 2018، ونقلت عن مصدر أمريكي رفيع وصفته بأنه مطلع قوله إن هدف هذا الاجتماع كان تحريك المساعي الرامية إلى التوصل إلى تسوية سياسية في قطاع غزة.

وبيّنت أن وزراء حكومة نتنياهو لم يحاطوا علمًا بهذا الاجتماع السرّي، الذي تناول أيضًا قضية إعادة الجنود الإسرائيليين الأسرى منذ الحرب الإسرائيلية الأخيرة على غزة صيف عام 2014، بالإضافة إلى مواطنين إسرائيليين اعتقلا في غزة بعدما اجتازا الحدود.

ونقل موقع اكسيوس axios الأميركي معلومات حصرية عن مسؤول أميركي قوله: “تم عقد قمة سرية في مصر بين الرئيس السيسي ونتنياهو في 22 مايو 2018 لبضع ساعات، لبحث عملية السلام وصفقة القرن وتخفيف القيود على غزة وعودة السلطة الفلسطينية لقطاع غزة والجنود الأسرى.

وقال موقع ميدل ايست أي MiddleEastEye في تفسيره سبب للقاء أنه “مع يأس الولايات المتحدة من تنفيذ صفقة القرن، “منح ترامب الضوء الأخضر لمصر لتقوم بدور الوسيط بهذا الملف، وذلك بموافقة عباس”.

صديق إسرائيل صديق لأمريكا

وقد اشارت صحيفة The Hill الأمريكية الي العلاقات “الممتازة” بين السيسي ونتنياهو بفعل هذه اللقاءات السرية حتى انها كتبت تقول: “لماذا ندفع معونات لمصر من أموال دافعي الضرائب، فالقاهرة لن تولِّي وجهها نحو موسكو، وعلاقتها بتل أبيب أصبحت ممتازة”.

ووصف “دانيال ديبتريس” الباحث بمؤسسة “أولويات الدفاع الأميركيةالمعونة العسكرية الأميركية لمصر بانها لم تعدلها فائدة لأن مصالح امريكا ينفذها السيسي بما فيها التطبيع الموسع مع تل ابيب.

ومنحت الولايات المتحدة مصر نحو 47 مليار دولار من المساعدات الأمنية منذ معاهدة سلام كامب ديفيد التي وُقِّعَت في عام 1979، وفقاً لدائرة الأبحاث في الكونغرس، ولم تحصل أي دولة أخرى في العالم، باستثناء إسرائيل، على هذا القدر الكبير من السخاء من الشعب الأميركي، بحسب الكاتب.

وسبق أن أصدر وزير الخارجية الامريكي تيلرسون قرارا العام الماضي بشأن وقف 95.7 مليون دولار من المساعدات الأمريكية المخصصة لمصر عام 2016، وتعليق 195 مليون دولار من مساعدات عام 2017، وقرار من اللجنة الفرعية للاعتمادات بمجلس الشيوخ باقتطاع 300 مليون دولار من المساعدات العسكرية لعام 2018، وكانت الذريعة وراء تلك القرارات هي ادعاءات بشأن ملف مصر في مجال حقوق الإنسان، بينما الحقيقة هي عقاب السيسي لتوجهه شرقا نحو روسيا وتأخره في الوفاء بالخدمات المعتادة للمصالح الامريكية في المنطقة.

وهذا العام تم الغاء الحظر الامريكي على جزء من المساعدات والموافقة على المعونة العسكرية السنوية لمصر، وصدر قرار من وزير الخارجية الجديد بومبيو بالإفراج عن 135 مليون دولار من مساعدات عام 2016 و195 مليون دولار من مساعدات عام 2017 كمؤشر على أن العلاقات بين البلدين تسير على الطريق الصحيح.

أسباب الحميمية مع نتنياهو والصهاينة؟

ويمكن رصد اسباب الحميمية التي يوليها السيسي لأصدقائه الصهاينة على النحو التالي:

(أولا): يربط السيسي بين علاقته بالصهاينة وعلاقته بأمريكا والرضاء العالمي عنه، ويعتبر تل ابيب هي بوابته الي القلب الامريكي، خاصة في ظل توافق مصالحهما ضد المقاومة الفلسطينية، وضد الاخوان المسلمين والتيار الاسلامي عموما.

ويقول الباحث الفلسطيني “صالح النعامي” أن تفاصيل اللقاء السري الأخير بين السيسي ونتنياهو في القاهرة 22 مايو 2018 تدلل على أن “الصهاينة يستغلون أزمة الشرعية التي يعاني منها نظام السيسي من خلال إدراكهم أن النظام يرى أن الوصول إلى قلب ترامب يمر بتل أبيب”.

وهو ما جعل السيسي يوظف حضور مصر الإقليمي في خدمة مصالح إسرائيل، وعبر عن ذلك الصحفي الصهيوني براك رفيد (الذي كشف عن الاجتماع الجديد الذي جمع السيسي ونتنياهو في القاهرة مايو 2018) بشرح “كيف توظف حكومة اليمين المتطرف في تل أبيب السيسي في محاولة فرض إملاءاتها على الفلسطينيين في غزة”.

ولا ينسي السيسي هنا دعم تل ابيب لنظامه ضد معارضيه والضغط على الولايات المتحدة، كي تفرج في أبريل 2014، عن عشر مروحيات “أباتشي” كانت قد امتنعت عن تسليمها إلى مصر بعد تعليق المساعدات العسكرية على إثر انقلاب 2013، بدعوي أن “السيسي يحمي حدود الدولة” الصهيونية، ثم توالي ارسال الاسلحة الامريكية.

وظهر هذا الدعم الصهيوني لنظام السيسي أيضا في مجلس الامن، حين كشفت تسجيلات صوتية مسرَّبة كشفت أن عنصراً في جهاز المخابرات العامة المصري أعطى تعليماته إلى عدد من مقدّمي البرامج التلفزيونية من أجل حشد الدعم الشعبي لقرار نقل السفارة الامريكية للقدس.

ويشير تقرير “كارنيجي” لأن نظام السيسي ليس وحده المعني بالتطبيع مع الصهاينة والتحالف معهم خشية سقوط نظامه، في ضوء تقديمهم دعم له، ولكن السعودية أيضا بدأت التطبيع قبل ان يقدم الصهاينة أي تنازل للفلسطينيين.

حيث تحولت السعودية للنظر إلى إسرائيل كحليفة محتملة في معركتها ضد إيران، وعمدت السعودية وإسرائيل إلى زيادة التعاون العسكري بينهما لمحاربة الإرهاب، وفق ما ورد على لسان مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي أيه) المنتهية ولايته، مايك بومبيو، في ديسمبر 2017.

(ثانيا): يرتعب السيسي من الثورة الشعبية ضده لهذا يعزز تحالفه مع الصهاينة، وقد أشار لهذا تقرير نشرته مؤسسة “كارنيجي للسلام الدولي” أكدت فيه أن رعب قائد الانقلاب “السيسي” الدائم من احتمال اندلاع أعمال احتجاج واسعة النطاق ضده، دفعته إلى تعزيز تحالفه مع الاحتلال الصهيوني بدلا من تلبية مطالب شعبه.

وذكر التقرير أن “قلقُ نظام السيسي المسكون بهاجس البقاء (في السلطة) هو الذي يُملي في شكل أساسي السياسة الخارجية المصرية في الوقت الراهن”.

وأوضحت المؤسسة أنه لهذا السبب، “أصبح الهدف الأساسي للسياسة الخارجية المصرية الحصول على حلفاء يمكنهم المساعدة على التخلص من الاضطرابات الداخلية المحتملة، أو على تدعيم النظام”.

وأشار التقرير إلي التعاون الأمني بين نظام السيسي والصهاينة في سيناء، والكشف عن اعطاء السيسي، الضوء الاخضر لتل ابيب لقصف سيناء، حيث شنّت إسرائيل، أكثر من مئة هجوم جوي في سيناء منذ يوليو 2015 لمساندتها الجيش المصري في معاركة مع داعش سيناء، بحسب صحف أجنبية.

(ثالثا): يدعم السيسي الامن الصهيوني بصورة غير معهود، وسمح لطيران العدو بانتهاك سيادة مصر والتحليق في سيناء وضرب اهداف بالتعاون مع الجيش المصري، كما خلق تعاون استراتيجي جديد معهم بعدما غير عقيدة الجيش من محاربة اسرائيل الي مواجهة التيار الاسلامي بدعوي أنه “الارهاب”.

وعبر عن هذا التعاون في 22 مارس 2015 رئيس الشاباك السابق الذي قال:” تربطنا بمصر مصالح أمنية عليا.

ايضا تحدث رئيس الشاباك السابق، وعضو الكنيست “يعقوب بيري” عن تطابق المصالح الأمنية بين إسرائيل ومصر، خلال الفترة الماضية، مشيرا إلى أنه تحدث مؤخرا مع مصادر مسئولة في مصر، أكدت له أن القاهرة تشارك تل أبيب رؤيتها سواء فيما يتعلق بقطاع غزة أو الحرب على “الإرهاب الإسلامي”.

أيضا خلصت دراسة إسرائيلية نشرت في 3 فبراير 2015 إلى أن “المساعدات الاستخبارية، والعملياتية والسياسية، التي يمكن أن تقدمها إسرائيل لنظام السيسي، بما فيها تحسين علاقاته بالولايات المتحدة الأمريكية، وكذلك الاستعداد للاستجابة لمطالب مصر بتوسيع تواجدها العسكري بسيناء، سوف تخدم المصالح الأمنية لإسرائيل، ومنظومة العلاقات العامة بين إسرائيل ومصر، والمعركة الدولية اللازمة لوقف انتشار تنظيم” الدولة الإسلامية” وشركائه”.

ورأت الدراسة التي أعدها “يورام شفيتسر” الباحث البارز بمركز أبحاث الأمن القومي الإسرائيلي أن كافة التقديرات تؤكد أن تنظيم “أنصار بيت المقدس” سوف يعود مجددا للعمل ضد إسرائيل انطلاقا من سيناء، وان ذلك قد يحدث بتوجيه من تنظيم” الدولة الإسلامية” (داعش).

وفي 21 مارس 2015 كشفت صحيفة معاريف أن “الاستخبارات الإسرائيلية تشارك في عمليات سيناء”، وقال “يوسي ميلمان” المحلل العسكري للشؤون الاستخباراتية بالصحيفة إن الوحدة 8200 التابعة لجهاز” أمان” الإسرائيلي قد كثفت من تعاونها مع الاستخبارات المصرية والأردنية مؤخرا، وأن مصر باتت تعتمد على المساعدات الإسرائيلية لاسيما في مجال اعتراض الإرسال الهاتفي.

(رابعا): هدف لقاءات السيسي مع نتنياهو هو تشجيع العرب علي التطبيع، وقد حلل الخبير الإسرائيلي في الشؤون العربية يوني بن مناحيم، إصرار السيسي علي التقاط صورة لقائه العلني مع نتنياهو قائلا أنه “بغرض تشجيع دول عربية أخرى للتطبيع مع إسرائيل”.

وأضاف، في مقاله بموقع «نيوز ون» الإخباري الاسرائيلي: «يسعى السيسي لأخذ دور له في تنفيذ ما بات يعرف بصفقة القرن، وإقناع الفلسطينيين بصيغة التسوية التي يسعى إليها مع إسرائيل”.

 

*وطن للحيتان فقط.. السيسي يؤسس لدولته الافتراضية باقتصاد وهمي

يشكل نظام عبد الفتاح السيسي خطرا كبيرا على الاقتصاد المصري، بعد أن أسس لاقتصاد الكبار (الجيش والخليج واقتصاد الأجانب)، على حساب الاقتصاد الحقيقي للدولة المصرية، ممثلة في القطاع الصناعي والزراعي والعقاري والصناعات الصغيرة، في ظل الإرث التاريخي بالارتماء ضمن الحظيرة الأمريكية، التي وقعت داخلها مصر منذ السبعينيات.

ومن ضمن الآثار الجانبية التي يهدد بها عبد الفتاح السيسي الاقتصاد المصري، هي رؤية 2030 التي أسسها محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي بالمملكة، وبدأت تبعاتها تظهر جلية على الاقتصاد المصري.

وكشف تقرير وحدة المعلومات، التابعة لمجلة “الإيكونوميست” البريطانية، عن انهيار اقتصاد مصر رغم الصورة المتفائلة التي يقدمها التقرير وتتعلق بفرص شركات النفط والغاز والطاقة، مثل بي. بي، وإيني، وأديسون، ويونيون فينوسا للغاز، وسيمنس وغيرها في تحقيق أرباح ومكاسب عالية ومضمونة.

إلا أن التقرير لم يذكر مكاسب هذه الشركات وأرباحها، وإن كانت محتسبة ضمن قيمة الناتج المحلي الإجمالي لمصر مع تحويلها للخارج بالعملات الأجنبية، وهو ما يمثل خصمًا من القوة القومية للاقتصاد المصري، أي العائد الصافي الذي يحصل عليه المصريون أنفسهم من النمو.

فيما كشفت وكالة “بلومبيرج”، عن الصعوبات الاقتصادية التي تعاني منها مصر، نتيجة سياسات محمد بن سلمان المستمدة من رؤية 2030 كما يطلقون عليها.

وقالت الوكالة، إنه بالرغم من الرؤية المزعومة 2030 في ظل عودة قطاع كبير من المصريين العاملين في السعودية بسبب السياسات الجبائية التي يتعرض لها الوافدون في السعودية، لكن الاقتصاد السعودي لن يستطيع العمل الطبيعي بدون نسبة كبيرة من الوافدين، فالسعوديون لا يعملون، وباستثناء شريحة الوظائف العليا التي يشغلونها، فإنهم سيجدون صعوبة بالغة في إدارة اقتصاد يسعى إلى تحقيق التنوع والابتعاد عن التركيز على النفط.

وأضاف أن مشكلة مصر الاقتصادية هي أن الحكومات المتعاقبة تتبع سياسة اقتصادية غبية وقاصرة عنوانها هو (إعادة إنتاج الفشل)، فالحكومات تسير من فشل إلى فشل، معتمدين على الشعارات وصراخ السياسيين وكذبهم، لتسير السياسة الاقتصادية المصرية عكس ما هو عقلاني في الاقتصاد، حيث يتم ضخ استثمارات ضخمة وسط أزمة سيولة طاحنة، لتمويل مشروعات مظهرية قليلة العائد، وبعيدة العائد، وبسببها يتم التوسع في الاقتراض الحكومي بغير حساب، كما يتم التوسع الشرس في الجباية من الأفراد، مما يهدد بحدوث شلل اقتصادي.

وكشفت عن أن العائدين من السعودية والخليج لن يكون لهم في مصر أي سبيل لاستثمار أموالهم القليلة التي ادخروها بالمملكة؛ نتيجة غياب أطر المنافسة في السوق.

وأكدت أنه من الصعب جدا أن ينجح صغار المستثمرين، خاصة وأن السوق في مصر تبدأ من أبواب الرشوة من مكاتب موظفي المحليات والضرائب، والتأمينات، ومكاتب العمل، والدفاع المدني، والشئون الاجتماعية وخلافه، والغش التجاري والصناعي، والتهريب، والنصب المالي، وغير ذلك من أوجه الفساد في السوق.

وأشارت بلومبيرج إلى المزاحمة الشديدة التي يتعرض لها قطاع الأعمال الصغير والمتوسط من جانب مشروعات الدولة، بما فيها مشروعات المؤسسات الأمنية من الجيش، والشرطة، وأجهزة المخابرات، موضحة أنه من الضروري إعادة تحديد دور الدولة في الاقتصاد، فليس من المعقول أن تقوم الدولة بمزاحمة القطاع الخاص في مجالات مثل البقالة وتوزيع الوقود وشركات الأمن والنظافة.

وأشارت إلى دور الدولة التنموي، بحيث ينصرف إلى قطاعات الصناعات الرائدة والتكنولوجيا الصناعية المتقدمة، وليس في تجارة ألواح الطاقة الشمسية وأجهزة التكييف.

وقالت إن ما يزيد حدة الأزمة وصعوبتها، أن نمو الاقتصاد المصري يعتمد على محركات طابعها التقلب وعدم الاستقرار وتحوطها المخاطر، وهي الغاز الطبيعي، والسياحة، وتحويلات المصريين العاملين في الخارج، وقناة السويس، إلا أن الخطير في الأمر أن مصر تعاني حاليا من حالة إهمال مأساوية.

وضربت مثالا بما يجري في مدينة العلمين على حساب الإسكندرية التي يجري إهمالها، والعاصمة الإدارية تنمو على حساب القاهرة التاريخية، والجلالة تقام وسوف تنمو على حساب السويس، كما أن أمثلة أخرى لمشروعات مثل خط سكك حديد العين السخنة – العلمين سوف ينمو على حساب خط سكك حديد الرئيسي في البلاد الممتد من القاهرة إلى كل من أسوان جنوبا والإسكندرية شمالا، وشبكات الطرق التي تربط المدن الجديدة تنمو على حساب شبكة الطرق القديمة المتهالكة التي تربط المدن القديمة (مصر الحقيقية)، ومحطات المياه والصرف والكهرباء التي تخدم المدن الجديدة (مصر الافتراضية) سوف تنمو على حساب شبكات المياه والصرف والكهرباء المتهالكة التي تخدم مدن مصر الحقيقية.

 

*الأرقام لا تكذب.. خراب مصر على يد السيسي

في ظل الشو الإعلامى المصاحب لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى فى زيارته لأمريكا، أعد ناشطون على الإنترنت ملفا عن كوارث الانقلاب التي تزيد يوما بعد يوم في ظل هيمنة العسكر على كافة مناحي الحياة في مصر.

انخفاض سعر الجنيه

وفقا لبيانات البنك المركزي المصري بلغ سعر صرف الجنيه مقابل الدولار في 1/7/2012 (بداية عهد الرئيس مرسي) 6.06 جنيه ووصل في بداية الانقلاب الغاشم (1/7/2013) 7.03 جنيهات واستمر الانخفاض في سعر صرف الجنيه مقابل الدولار حتى وصل في نهاية سبتمبر 2017 نحو 18 جنيها.
كما توقعت مؤسسة كابيتال إيكونوميكس البريطانية للأبحاث والدراسات الاقتصادية تراجع قيمة الجنيه مقابل الدولار بنسبة 10%، خلال الفترة المقبلة ليصل إلى 19 جنيها بنهاية العام المقبل، على أن يصل إلى 20 جنيها فى 2020، بحسب بيان للمؤسسة.

انخفاض الصادرات المصرية

واجهت الصادرات المصرية، التي تعتبر واحدة من أهم مصادر النقد الأجنبي للاقتصاد المصري، تحديات كثيرة خلال السنوات الثلاث الماضية، أبرزها شح الدولار، وتفاقم أزمة نقص الطاقة، التي منعت المصانع من تحقيق مستهدفاتها الإنتاجية والتصديرية، فضلا عن تردي الأوضاع السياسية والأمنية التي تمر بها البلاد، والسياسات الخاطئة للحكومات، خاصة بعد انقلاب 3 يوليو 2013.

وكشفت هيئة الرقابة على الصادرات والواردات المصرية التابعة لوزارة الصناعة بحكومة الانقلاب، عن تراجع كبير في حركة الصادرات إلى الخارج. وحسب أرقام حديثة صادرة عن الهيئة، فقد تراجعت صادرات مصر غير البترولية لتبلغ 18.592 مليار دولار.

ارتفاع معدلات التضخم

وضمن إنجازات الانقلاب، أعلن البنك المركزي المصري عن ارتفاع المعدل السنوي للتضخم الأساسي بنسبة 1.35% بنهاية يونيو الماضي، مشيرًا إلى أن المعدل السنوي للتضخم الأساسي سجل 31.95% بنهاية يونيو الماضي مقارنة بـ 30.6% في مايو الماضي.

ديون 3.414 تريليون جنيه

كما أعلن البنك المركزى عن ارتفاع الدين العام المحلى إلى 3.414 تريليون جنيه، ما يمثل 83.8% من الناتج المحلى الإجمالى بنهاية ديسمبر الماضي.

وقال البنك، في تقريره الشهري، إن رصيد الدين المحلى المستحق على الحكومة بلغ 2.893 تريليون جنيه فى نهاية ديسمبر الماضى، بزيادة قدرها 8ر207 مليار جنيه، خلال الفترة من يوليو إلى ديسمبر من العام المالى 2017 – 2018، فيما بلغ صافى رصيد مديونية الهيئات العامة الاقتصادية نحو 278.5 مليار جنيه، بارتفاع قدره نحو 56.2 مليار جنيه.

كما وصل نصيب الفرد من الدين الخارجي، البالغ 79 مليار دولار، إلى 812.3 دولارات في الربع الرابع (أبريل- يونيو)، مقابل 759.4 دولارات في الربع الثالت (يناير– مارس 2017).

218 مليار جنيه عجز الموازنة

سجل عجز الموازنة العامة للدولة 218 مليار جنيه خلال الفترة من (يوليويناير) 2017/ 2018، أي ما يعادل 5.1% من الناتج المحلي الإجمالي مقابل 195.8 مليار جنيه ما يعادل 5.6% من الناتج المحلي خلال الفترة ذاتها من العام المالي السابق عليه.

الاستثمار الأجنبي

كما تراجع صافي الاستثمار الأجنبي المباشر إلى مصر بنسبة 8.3 %على أساس سنوي، بما يعادل 500 مليون دولار، خلال الأشهر التسعة الأولى من السنة المالية الجارية.

واعترف وزير المالية بحكومة الانقلاب إن الدين العام المصري تضاعف إلى 5 أضعاف في آخر 5 سنوات، وسيواصل الارتفاع خلال الفترة المقبلة، مؤكدا أن الحكومة تعمل على خطة متوسطة الأجل لخفض مستويات الدين العام من 107% من الناتج المحلي الإجمالي خلال العام المالي السابق 2016-2017 إلى 80% بحلول عام 2020.

ارتفاع معدلات الانتحار

ارتفع معدل الانتحار خلال 5 سنوات من حكم العسكر وعقب انقلاب 3 يوليو 2013 إلى 100%، حيث بلغت 4200 حالة انتحار سنويا.

وقالت صحيفة نيويورك تايمز، إن معدلات الانتحار تفاقمت إلى 4200 حالة سنويًا، مشيرةً إلى أن 45% من المصريين يعيشون تحت خط الفقر، مرجعة تلك الظاهرة إلى انتشار الفقر والبطالة بشكل كبير.

ارتفاع نسبة الطلاق

ووفقا للإحصاءات والبيانات الرسمية، والتي تم حصرها في العامين الماضيين، فإن حالة طلاق واحدة، تحدث كل 4 دقائق، وإن مجمل حالات الطلاق على مستوى اليوم الواحد تتجاوز 250 حالة، لا تتجاوز فيها بعض حالات الزواج أكثر من عدة ساعات بعد عقد القران، وتستمر أخرى إلى نحو ثلاث سنوات لا أكثر. فيما وصلت حالات “الخلع” عبر المحاكم أو الطلاق خلال العام الماضي 2015 إلى أكثر من ربع مليون حالة انفصال؛ مسجلةً زيادة تقدر بـ 89 ألف حالة عن العام الذي سبقه 2014.

قفزات رهيبة

زيادة سعر تذكرة مترو الأنفاق بنسبة 100 %،ورفع أسعار الوقود بنسب تصل إلى 100 %،وزيادة ضريبة القيمة المضافة من 13 إلى 14 %،وزيادة أسعار الكهرباء بنسب بين 18 و42 %،وزيادة أسعار المياة والغاز لـ 55%.

ارتفاع معدلات الفقر

أشارت تقارير قياس مستوى المعيشة، إلى ارتفاع عدد الفقراء فى مصر، ووصول مستوى الفقر الى أكثر من 60% فى بعض محافظات الصعيد، كما أكد أحدث تقرير للجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، ارتفاع معدل الفقر في مصر إلى 26%، أي أن 24 مليون مواطن يعيشون حالياً تحت خط الفقر.

زيادة أسعار السلع 300%

شهدت أسعار السلع بمختلف أنواعها زيادات غير مسبوقة خلال السنوات الخمس الأخيرة لتقفز بنحو 300% في بعض السلع الغذائية، ما زاد من الضغوط المعيشية على المصريين الذين يعاني أكثر من ربع السكان من الفقر بما يعادل 24 مليون مواطن، بالإضافة إلى وجود ما يزيد عن 3.5 ملايين عاطل في البلاد.

وبحسب بيانات الغرف التجارية، فإن معدلات الزيادة في أسعار السلع الغذائية خلال السنوات الأخيرة، تراوحت بين 50% و300%، وفي مواد البناء بين 20% و50%، والسلع المنزلية والكهربائية بين 60% و70%.

تراجع إيرادات قناة السويس

أظهرت البيانات الرسمية تراجع إيرادات مصر من قناة السويس بنحو 19.6 مليون دولار في يناير 2018، بانخفاض قدره 4% على أساس شهري.

وأوضحت البيانات أن إيرادات قناة السويس تراجعت إلى 451.9 مليون دولار في يناير الماضي مقابل 471.5 مليون في ديسمبر السابق له.

وكانت البيانات قد أظهرت ارتفاع إيرادات مصر من قناة السويس هامشيًا بنحو 8.8 مليون دولار في ديسمبر، بزيادة 1.9% على أساس شهري.

وضع حقوقي منهار

وصفت مسؤولة الملف المصري بمنظمة هيومان رايتس مونيتور، سلمى أشرف، الوضع الحقوقي بمصر بـ “المنهار وغير الموجود”.

ولفتت في حديث لرويترز، إلى أن الوضع في مصر يتحول من سيء إلى أسوأ كل عام. وقالت أشرف: “للأسف اعتاد المصريون على الانتهاكات وعيشهم في دولة الخوف تحت رهبة الاعتقال”.

واكتظت السجون ومقرات الاحتجاز بالمعتقلين رجالاً ونساءً وأطفالاً، من كافة الانتماءات السياسية، قدرتها منظمات حقوقية بما يزيد عن 45 ألف معتقل.

ونُفذ حكم الإعدام بحق 32 شخصا في قضايا سياسية، وصدرت أحكام إعدام بالجملة بحق المئات من الأشخاص بينهم سيدات.

عن Admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>